Page 1

‫ص‪28‬‬

‫رؤوف ابو ليل‬

‫الريا�ضة‬

‫�شايفك‬

‫مكابي عني ماهل‬ ‫كادر حملي‬ ‫خال�ص على اهبة‬ ‫اال�ستعداد‬

‫‪4‬‬

‫ص‪26‬‬

‫عزيز‬ ‫كفر كنا‬

‫‪3‬‬

‫ص‪24‬‬

‫�أين تقع العني‬ ‫املوجودة يف‬ ‫ال�صورة ؟!‬

‫‪2‬‬

‫الشيخ كمال خطيب‬

‫�شامة على خد بالدي‬

‫ص‪4‬‬

‫ا َجل َمل ال يقبل‬ ‫�إهانة احلمار‬

‫‪ 1‬مقاالت‬

‫ترقبوا في العدد القادم‪..‬‬ ‫فرز أسمـ ــاء الف ــائ ــزين مبس ــابق ـ ــة رمضـ ـ ــان ‪...‬‬

‫طرعان‪ ...‬نهضة عمرانية وتراجع في التحصيل العلمي!‬ ‫مشاريع عمرانية على أرض الواقع‪ ,‬واملخفي أعظم؟!‬

‫فلسطينيو الداخل يحيون ذكرى هبة‬ ‫األقصى مبسيرة حاشدة بكفرمندا‬

‫اليوم يف "املركز" الشيخ كمال خطيب ‪ :‬كلنا مدعوون‬ ‫لنرمم ونعمر مقدسات يافا غدا السبت‬

‫صحيفة أسبوعية مجانية السنة السادسة العدد ‪ 275‬اجلمعة ‪2013-10-4‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هجري‬

‫אלמרכז ‪Almrkez -‬‬

‫أخباركم‪ ،‬قضاياكم‪ ،‬همومكم في‬

‫والنـ ـاس ني ـام‬

‫ق ��دم ��ت ف ��ي االون� � ��ة االخ � �ي� ��رة ع �ش��رات‬ ‫ال�ط�ل�ب��ات ل�س�ك��رت��اري��ة جل�ن��ة تخصيص‬ ‫االراض � ��ي احمل�ل�ي��ة ف��ي ب�ل��دي��ة نتسيرت‬ ‫ع�ل�ي��ت‪ .‬وال �ت��ي ستبت بالطلبات قريبا‪,‬‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫مبان عامة‪ .‬هذه‬ ‫اراض لبناء‬ ‫لتخصص‬ ‫الطلبات قدمت عن طريق شركة "نتيف‬ ‫ب �ي �ت��وح" ال�ق��ائ�م��ة ع�ل��ى ب �ن��اء "اح� ��وزات‬ ‫نتيف"‪ ,‬مشروع توطني اليهود املتدينني‬ ‫االول في جبل سيخ‪.‬‬

‫امل �ب��ان��ي ال �ت��ي س�ت�ض��م ُك �نُ �س �ا ً ي �ه��ودي��ة‪,‬‬ ‫وم� ��دارس‪ ,‬وغ�ي��ره��ا م��ن امل�ب��ان��ي العامة‪,‬‬ ‫(وال�ت��ي م��ن امل�ف��روض ان يتم استكمال‬ ‫بنائها قبل توطني البلدة اجلديدة "هار‬ ‫يونا" حتتاج الى مساحات اضافية في‬ ‫البلدة اليهودية اجلديدة املقامة اصال على‬ ‫اراض��ي ع�ين ماهل واملشهد‪ ,‬وكفركنا‪.‬‬ ‫هذه املساحات طبعا سيتم مصادرتها من‬ ‫االراض��ي احملاذية والتي تعود ملكيتها‬

‫بالطبع ألهالي القرى الثالث املذكورة‪,‬‬ ‫مما يعني املزيد من املصادرة واالستيالء‬ ‫على ما تبقى من اراضي العرب‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر ان� ��ه ف ��ي االون � ��ة االخ� �ي ��رة زادت‬ ‫اهتمامات اليهود املتزمتني بهذه البلدة‬ ‫اجلديدة‪ ,‬والذين يعتبرونها كموطئ قدم‬ ‫ملدينة يهودية ارثوذوكسية جديدة‪ ,‬في‬ ‫اجلليل الذي حتمل بعض مناطقه اكثرية‬ ‫عربية‪...‬‬

‫ملبان عامة في بلدة اليهود املتزمتني اجلديدة‬ ‫اراض ٍ‬ ‫مصادرة ٍ‬

‫قريبا املزيد من املصادرات في جبل سيخ‬

‫املركز تكشف‬


‫‪2‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫كلمة‬ ‫العدد‬

‫بالد املن والسلوى‬ ‫ال تنفك املؤسسة االسرائيلية تسعى وراء‬ ‫تطوير مشروعها الصهيوني‪ ,‬عبر توطيد‬ ‫االستيطان في ارجاء فلسطني‪ .‬هذا االستيطان‬ ‫الذي يطال كل بقعة من ارض فلسطني‪ ,‬والذي‬ ‫ال توفر فيه املؤسسة االسرائيلية جهدا وال‬ ‫ماال‪ ,‬مجندة كل ما تستطيع الستجالب اليهود‬ ‫م��ن ارج����اء امل��ع��م��ورة ال���ى "ارض امل��ي��ع��اد"‪,‬‬ ‫و"ارض املن والسلوى"‪.‬‬ ‫ه��ذه املشاريع واملخططات التي تتمثل مبدن‬ ‫التطوير‪ ,‬التي ج��اءت لتزيد م��ن ع��دد اليهود‬ ‫في املناطق ذات االكثرية العربية‪ ,‬ومبشروع‬ ‫تهويد اجل��ل��ي��ل‪ ,‬عبر زرع املستوطنات على‬ ‫رؤوس اجل���ب���ال ب�ي�ن ب��ل��دات��ن��ا‪ .‬وص����وال ال��ى‬ ‫املشروع االخير‪ ,‬وهو توطني اليهود املتزمتني‬ ‫االرث��وذك��س على س��ف��وح جبل س��ي��خ‪ ,‬وعلى‬ ‫اراض مبلكية عربية تعود ألهالي املشهد وعني‬ ‫ماهل وكفركنا‪.‬‬ ‫إال انه وبالرغم من التخطيط احلثيث واملستمر‬ ‫والسعي لالستيالء على ما تبقى من اراض‬ ‫عربية في البالد‪ .‬فان مخططاتهم في معظمها‬ ‫ب��اءت بالفشل‪ ,‬وراح��ت كل استثماراتهم في‬ ‫مهب الريح‪.‬‬ ‫فقد فشلت مدن التطوير‪ ,‬ولم يتسابق اليهود‬ ‫للعيش ف��ي م��ط�لات اجل��ل��ي��ل‪ ...‬وب��ال��رغ��م من‬ ‫ت��ص��وي��ر ال��ل��وب��ي الصهيوني ل��ل��ب�لاد وكأنها‬ ‫ارض املن والسلوى واخليرات‪ ,‬إال ان معظم‬ ‫ال��ق��ادم�ين اجل���دد يتفاجؤون ب��ال��واق��ع امل��ري��ر‪,‬‬ ‫وظروف املعيشة الصعبة التي يؤولون اليها‪,‬‬ ‫وغيرها وغيرها‪...‬‬ ‫ف��ق��د أظ��ه��ر اس��ت��ط�لاع ل��ل��رأي ن��ش��رت��ه ال��ق��ن��اة‬ ‫العاشرة في التلفزيون اإلسرائيلي أن أكثر‬ ‫م��ن ‪ 51%‬م��ن اإلس��رائ��ي��ل��ي�ين ي��ف��ك��رون بترك‬ ‫البالد والهجرة إلى اخلارج‪.‬‬ ‫وأرجع غالبية اإلسرائيليني الراغبني بالهجرة‬ ‫العكسية قرارهم إلى غالء املعيشة وارتفاع‬ ‫تكاليفها ف��ي "إس��رائ��ي��ل"‪ ،‬إض��اف��ة الرت��ف��اع‬ ‫أسعار الشقق‪.‬‬ ‫وذك��رت القناة أن النسبة امل��ذك��ورة ال تشمل‬ ‫من هاجر وترك "إسرائيل" فعالً‪ ،‬وغالبيتهم‬ ‫مم��ن خ��اض��وا االحتجاجات االجتماعية عام‬ ‫‪ 2011‬ولم يكونوا راضني عن نتائجها‪ ،‬لذلك‬ ‫فضلوا مواصلة حياتهم في مكان آخر‪ ,‬بال نية‬ ‫للعودة واختار أن يسكن بكل بساطة ما وراء‬ ‫البحر‪...‬‬ ‫فمعظم ه��ؤالء لم يجدوا ال امل��ن وال السلوى‪,‬‬ ‫في بالد الفرص التي ال تنتهي‪...‬‬

‫والله من وراء القصد‬

‫صحيفة املركز‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫مؤسسة االقصى تنهي كافة الترتيبات الالزمة ملعسكر التواصل مع مقدسات يافا‪:‬‬

‫الشيخ كمال خطيب ‪:‬‬

‫كلنا مدعوون لنرمم ونعمر مقدسات يافا غدا السبت‬

‫عشية ان��ط�لاق فعاليات معسكر ال��ت��واص��ل مع‬ ‫مقدسات يافا الذي تنظمه احلركة االسالمية في‬ ‫الداخل الفلسطيني و"مؤسسة االقصى للوقف‬ ‫وال���ت���راث" ي��وم غ��د السبت ‪5/10/2013‬م ‪،‬‬ ‫وجه الشيخ كمال خطيب ‪ ،‬نائب رئيس احلركة‬ ‫االس�لام��ي��ة ف��ي ال��داخ��ل الفلسطيني ن���دا ًء عاما‬ ‫للمشاركة ف��ي فعاليات املعسكر ‪ ،‬حيث ق��ال "‬ ‫نحن في احلركة االسالمية نعتز باهتمامنا املبكر‬ ‫والدائم في أوقافنا ومقدساتنا عموما وحتديدا‬ ‫في مدن الساحل حيفا وعكا ويافا واللد والرملة‬ ‫وقد ابتدأنا ألجل ذلك في مشروع التواصل مع‬ ‫املدن الساحلية الذي فيه نقيم مشاريع املقدسات‬ ‫وامل��س��اج��د وح��ت��ى ب��ي��وت اله��ل��ن��ا ف��ي ه���ذه امل��دن‬ ‫وق��د ابتدأنا ذل��ك من قبل وشمل ذل��ك كل املدن‬ ‫وها نحن نعود الى يافا من اجل امتام مشاريع‬ ‫االعمار والترميم في مساجدها‬ ‫ومقابرها " ‪.‬‬ ‫وأض�����اف ال��ش��ي��خ ك��م��ال خطيب‬ ‫" ألن ت��رم��ي��م ه����ذه امل��ق��دس��ات‬ ‫واالوق�������اف ي��ع��ن��ي احل���ف���اظ على‬ ‫هوية ه��ذه امل��دن وأنها كانت وما‬ ‫ت����زال وس��ت��ظ��ل اس�لام��ي��ة عربية‬ ‫فلسطينية رغم مشاريع الطمس‬ ‫والتهويد وسرقة الهوية ‪ ،‬نعتز‬ ‫أن��ن��ا ن��ح��اف��ظ ع��ل��ى ه��وي��ت��ن��ا ق��وال‬ ‫وف��ع�لا ول��ي��س م��ج��رد ش��ع��ارات‬ ‫ن��ن��ط��ق��ه��ا وال م���واق���ف ن���ري���د أن‬ ‫نسجلها " ‪.‬‬

‫حضورنا هو عهد ووف��اء لهذه املواقع من اجل‬ ‫أن تظل تصرخ بالدنيا كل الدنيا أن ه��ذه املدن‬ ‫وه��ذه املواقع لها أصحاب وليست مشاعا يريد‬ ‫من احتلها واغتصبها أن ينسبها اليه ‪ ،‬لذلك فاني‬ ‫ادعو ليس فقط أبناء احلركة االسالمية وامنا كل‬ ‫محبي هذه االرض من اجل أن يغبّروا معنا أيديهم‬ ‫وجباههم في تراب يافا لنرممها ونعمرها"‪.‬‬ ‫وم���ن جهتها ت��ق��وم م��ؤس��س��ة االق��ص��ى ال����ذراع‬ ‫ال��ت��ن��ف��ي��ذي��ة للمعسكر ف��ي ه���ذه األث���ن���اء بوضع‬ ‫اللمسات االخيرة على برنامج املعسكر بشكل عام‬ ‫‪ ،‬ومشاريع العمل ومواقعه ‪ ،‬بالتنسيق والتعاون‬ ‫ال��ت��ام م��ع احل��رك��ة االس�لام��ي��ة عموما واحل��رك��ة‬ ‫االسالمية ف��ي يافا على وج��ه اخل��ص��وص‪ ،‬كما‬ ‫تقوم بحملة اعالمية للمعسكر تشمل الفضائيات‬ ‫والصحف واملواقع االخبارية وغيرها ‪.‬‬

‫مشاركة عامة‬

‫وح����ول ض�����رورة امل��ش��ارك��ة في‬ ‫معسكر التواصل قال اخلطيب ‪،‬‬ ‫" بعد غد السبت ‪5/10/2013‬‬ ‫س��ن��ل��ت��ق��ي ج��م��ي��ع��ا ف���ي ي��اف��ا امل��ج��د‬ ‫وال��ت��اري��خ لنرمم مساجدها ون��رمم قبور آبائنا وقال املهندس أمير خطيب مدير مؤسسة االقصى‬ ‫وأجدادنا فيها ‪ ،‬هناك قريبا من شاطئ البحر في إن سير التجهيزات لفعاليات املعسكر في أوجها‬ ‫مقبرة الكزخانة ومسجد حسن بيك ‪ ،‬سيكون وقد شارفنا على انهاء كافة الترتيبات والتجهيزات‬

‫املتعلقة باملشاريع ومواقع العمل باالضافة الى‬ ‫املهرجان وبرنامجه ‪ ،‬وأض��اف خطيب " اعمال‬ ‫املعسكر ستتمحور في مقبرة الكزخانة حيث يتم‬ ‫اعادة تأهيل القبور املتآكلة فيها مع امكانية بنائها‬ ‫وترميمها ‪ ،‬ونصبوا الى أن نقوم بترميم اكثر من‬ ‫‪ 500‬قبر ‪ ،‬باإلضافة الى وتنظيف أرضيتها من‬ ‫االعشاب ‪ ،‬كما وستجري أعمال ترميم وصيانة‬ ‫في حسن بيك‪ ،‬وأش��ار إلى أن املعسكر سيختتم‬ ‫في مهرجان سيكون في مسجد اجلبلية سيتخلله‬ ‫كلمة رئيسية للشيخ كمال خطيب‪ ،‬وأك��د مدير‬ ‫مؤسسة االقصى على ضرورة املشاركة الفعالة‬ ‫م��ن كافة أب��ن��اء احل��رك��ة االسالمية وغيرهم من‬ ‫االطر والفعاليات السياسية‪ ،‬بل وعموم األهل في‬ ‫الداخل الفلسطيني‪ ،‬من اجل احملافظة مقدساتنا‬ ‫التي هي أصل حضارتنا وتاريخنا " ‪.‬‬ ‫وف��������ي س�����ي�����اق م��ت��ص��ل‬ ‫أص���������������درت م����ؤس����س����ة‬ ‫االق����������ص����������ى ل�����ل�����وق�����ف‬ ‫وال��ت��راث نشرة دراسية‬ ‫م�������خ�������ت�������ص�������رة ح��������ول‬ ‫م��دي��ن��ة ي��اف��ا م��ن الناحية‬ ‫ال��ت��اري��خ��ي��ة واجل��غ��راف��ي��ة‬ ‫‪ ،‬ك��م��ا س��ل��ط��ت ال��ن��ش��رة‬ ‫ال����ض����وء ع���ل���ى امل���ج���ازر‬ ‫وامل���ذاب���ح ال��ت��ي ارت��ك��ب��ت‬ ‫ع����ل����ى ي�����د ال���ع���ص���اب���ات‬ ‫الصهيونية بحق اهالي‬ ‫امل���دي���ن���ة ع�����ام ‪، 1948‬‬ ‫وت���ط���رق���ت ال���ن���ش���رة إل��ى‬ ‫امل��ق��دس��ات فيها وبشكل‬ ‫خ��اص مقبرة الكزخانة‬ ‫ال��ت��اري��خ��ي��ة ال��ت��ي حت��وي‬ ‫ق��ب��ورا جماعية اكتشفت‬ ‫مؤخرا ‪ .‬وجدير بالذكر أن‬ ‫احلركة االسالمية في يافا ستوزع النشرة يوم غد‬ ‫اجلمعة على كافة مساجد املدينة ‪ ،‬وسيتم توزيعها‬ ‫كذلك على املشاركني في املعسكر يوم السبت ‪.‬‬

‫* املقاالت املنشورة تعبّر عن آراء أصحابها وال تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة‪.‬‬ ‫احمل ّرر املسؤول‪ :‬شادي ع ّباس‬ ‫* املواد املرسلة ال تر ّد إلى أصحابها سواء نشرت أو لم تنشر‪.‬‬ ‫سكرتير التحرير‪ :‬بالل شحادة خمايسي‬ ‫* الرجاء عدم إلقاء الصحيفة الحتوائها آيات من الذكر احلكيم‪.‬‬

‫مكتب الصحيفة‪ :‬كفر كنا‪ ،‬بناية املكتبة اإلسالمية‪ ،‬ص‪.‬ب ‪ ، 1002‬ميكود‪-16930 :‬‬

‫صحيفة أسبوعية هادفة‬

‫هاتف‪04-6411511 :‬‬

‫فاكس‪15346411511 :‬‬

‫قسم التحرير ‪Email: almrkz.news@gmail.com :‬‬

‫شادي عباس‪050-5872171 :‬‬

‫قسم اإلعالنات‪Email: almrkz.adv@gmail.com :‬‬


‫نعلن عن حملة تنزيالت بمناسبة حلول عيد األضحى المبارك‬ ‫‪ 6‬فناجني مع �صحون نعمان‬

‫‪4999‬‬

‫ش‬ ‫‪ 12‬فنجان �أبي�ض مع �أيدي‬

‫‪2499‬‬

‫ش‬

‫طقم تركي ‪ 7‬قطع مل ّون‬

‫‪6999‬‬

‫ش‬

‫‪8999‬‬

‫ش‬

‫جاط فواكه‬ ‫‪ +‬مكتتني‬

‫‪7999‬‬

‫ش‬

‫مطبقية‬ ‫حلو‬ ‫�صدف‬

‫‪8999‬‬

‫ش‬

‫‪6999‬‬

‫ش‬

‫‪12999‬‬

‫ش‬

‫‪ 3‬بــ‬ ‫ش‬

‫‪14999‬‬

‫‪7999‬‬

‫ش‬

‫‪� 5‬صحون‬ ‫نعمان‬ ‫مثلث ‪ /‬بي�ضوي‬

‫جاط مق�سم‬

‫‪9999‬‬

‫‪19999‬‬

‫ش‬

‫طقم بايرك�س ‪ 5 -‬قطع‬

‫طقم بايرك�س‬ ‫‪ 4‬قطع‬ ‫كبرية‬

‫طنجرة نعمان ‪ 7‬لرت‬

‫قنينة زجاج‬ ‫‪ +‬غطاء‬ ‫‪ 6 +‬كبايات‬

‫‪3999‬‬

‫طقم �شوربة ‪ 17‬قطعة نعمان‬

‫�صحون نعمان ‪ 18‬قطعة‬

‫طقم ‪ 18‬قطعة نعمان‬

‫ش‬

‫‪5999‬‬

‫ش‬

‫طنجرة نعمان ‪ 11‬لرت‬

‫ش‬

‫‪12999‬‬

‫ش‬

‫تنزيالت على‬ ‫جميع الطناجر‬ ‫بجميع األحجام !!‬


‫ا َجل َمل ال يقبل إهانة احلمار‬ ‫‪4‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫ُيحكى أن ج ّم اً‬ ‫ال كان عند ُه قطيع جما ٍل يستعمله في التجارة‬ ‫وحمل األث��ق��ال والبضائع خ�لال سفراته ورح�لات��ه‪ .‬وك��ان هذا‬ ‫الرجل جش ًعا "ط ّمي ًعا" ويسعى لكسب املال الكثير بأية طريقة‪،‬‬ ‫فكان يثقل على ِجماله فيحمل عليها من األحمال واألثقال ما كان‬ ‫يشق عليها خالل سيرها في الصحاري والفيافي‪.‬‬ ‫وام��ت��دت الشهور وط��ال��ت السنني التي عانت منها اجل��م��ال من‬ ‫صاحبها الشيء الكثير‪ ،‬وهو يح ّملها األحمال والتجارات من‬ ‫هذه البلدة إلى تلك‪ ،‬ومن هذه السوق إلى األخرى‪ ،‬وهي املعروفة‬ ‫بصبرها واحتمالها العطش وقطع املسافات وحمل األثقال‪.‬‬ ‫وذات يوم مرض اجل ّمال‪ ،‬وكان مرضه شدي ًدا وخطي ًرا بدا أنه‬ ‫سيموت فيه‪ ،‬فاجتمعت حوله ِجمال ُه وقدمت أحدها ليتحدث‬ ‫باسمها‪ ،‬فوقف اجلمل أمام اجل ّمال قائلاً له ‪ :‬إني رسول ا ِ‬ ‫جلمال‬ ‫إليك لنقول لك‪ ،‬إنا سنسامحك ونغفر لك أنك كنت حتمل علينا‬ ‫األحمال الثقيلة وتسير بنا املسافات الطويلة‪ ،‬ونغفر لك أنك كنت‬ ‫تعطشنا أحيانًا‪ ،‬ونغفر لك أنك كنت جت ّوعنا لتوفر على نفسك‬ ‫كلفة علفنا‪ ،‬وسنغفر لك أن��ك كنت تضربنا بالسوط وجتلد به‬ ‫ظهورنا في أحيان كثيرة‪ ،‬إننا سنغفر لك هذا كله ونحن نراك‬ ‫تودع دنيانا هذه‪ ..‬ولكن اعلم أيها اجل ّمال أننا إن غفرنا لك هذا‬ ‫كله وسامحناك عليه فإننا لن نغفر لك ولن نسامحك أن ربطتنا‬ ‫وز ّعمت علينا وجعلت في مقدمة قافلتنا حما ًرا ميشي في أول‬ ‫القافلة ومنشي نحن خلفه‪ ،‬اذهب فلن نسامحك على هذه اإلهانة‬ ‫(القوافل التجارية عادة ما يكون في أولها حمار وتسير اجلمال‬ ‫خلفه مربوطا أحدها باآلخر وكلها مربوطة باحلمار)‪.‬‬ ‫وم��ن معنى وم�غ��زى ه��ذه القصة ال��رم��زي��ة فلكأني بالشعب‬ ‫املصري هذه األيام يقول لكل من دعموا االنقالب الدموي؛ سوا ًء‬ ‫كان ذلك بتمويل الرجعية العربية أو كان بالتخطيط واإلع��داد‬ ‫وال��دع��م السياسي واإلع�لام��ي والعسكري‪ ،‬كالواليات املتحدة‬ ‫األمريكية‪ ،‬ه��ذا الشعب امل��ص��ري العظيم ال��ذي ال ي��زال مص ًّرا‬ ‫على استعادة الشرعية واس��ت��ع��ادة حقه ف��ي انتخاب واختيار‬ ‫قيادته‪ ،‬الشعب املصري العظيم الذي خرج في ثورة ‪ 25‬يناير‬ ‫ليس ضد شخص حسني مبارك‪ ،‬وإمنا ضد االستبداد والظلم‬ ‫وال��ق��ه��ر‪ ،‬وض��د منع احل��ري��ات وتقييدها‪ ،‬وض��د س��رق��ة ونهب‬ ‫مقدرات الشعب‪ ،‬وضد حكم العسكر‪ ،‬وضد االنقالبات‪ ،‬وضد‬ ‫الهيمنة اإلع�لام��ي��ة ل��ل��دول��ة‪ ،‬إن��ه��م خ��رج��وا ض��د ذل��ك ك��ل��ه؛ س��وا ًء‬ ‫كان الذي ميارسه حسني مبارك أو غيره‪ .‬إنه الشعب املصري‬ ‫العظيم الذي رفض أن يستسلم إلرهاب العسكر رغم مجازره‬ ‫ً‬ ‫رفضا لالنقالب ومطالبًا‬ ‫ودمويته‪ ،‬وال يزال يخرج إلى الشوارع‬ ‫بعودة الشرعية في مظاهرات سلمية تُدهش الدنيا وتُربك أزالم‬ ‫االنقالب‪ ،‬وإنها كل املؤشرات تؤكد فشل هذا االنقالب وانفضاح‬ ‫أمره‪ ،‬وسواء طالت األيام أم قصرت‪ ،‬قلت التضحيات أم كثرت‬ ‫فإن هذا االنقالب سيرحل وتعود الشرعية املسلوبة‪.‬‬ ‫ومع كشف الشعب املصري خليوط املؤامرة واالنقالب التي‬ ‫خطط لها ومولها ه��ؤالء مجتمعني؛ أمريكا والرجعية العربية‬ ‫وغيرهم‪ ،‬فلكأني باملصريني يقولون لهؤالء‪ :‬إننا سنسامحكم‬ ‫ونغفر لكم أنكم كنتم سببًا في التخطيط لهذا االنقالب‪ ،‬وسنغفر‬ ‫لكم أنكم جوعتمونا ودعمتم من ج َّوعنا وأهاننا وعذبنا وسرق‬ ‫ث��روات شعبنا‪ ،‬وه��و حسني م��ب��ارك‪ ،‬ول��م تكتفوا بهذا بل إنكم‬ ‫نفذمت هذا االنقالب وأعدمت نظام حسني مبارك من جديد‪ ،‬إننا‬ ‫سنسامحكم ونغفر لكم كل املآسي والويالت واملصائب التي‬ ‫حلقت بالشعب املصري‪ ،‬ال بل إننا سنسامحكم ونغفر لكم آالف‬ ‫ال��ش��ه��داء والضحايا ال��ذي��ن س��ال��ت دم��اؤه��م ف��ي ش���وارع مصر‬ ‫وميادينها‪ ،‬ولكننا يا ه��ؤالء لن نسامحكم ول��ن نغفر لكم أنكم‬ ‫ز ّعمتم علينا وملـّكتم زم��ام أمورنا وجعلتم في مقدمة شعبنا‬ ‫اخلائن عبد الفتاح السيسي‪ .‬يا ه��ؤالء إننا لن نسامحكم ولن‬ ‫نغفر لكم هذه اإلهانة للشعب املصري‪.‬‬ ‫إنه الشعب املصري‪ ،‬مثله كمثل الناقة العربية األصيلة‪ ،‬يصبر‬ ‫على اجل��وع ويصبر على العطش ويصبر على احلمل الثقيل‬ ‫وي��ص��ب��ر ع��ل��ى ط���ول ال��ط��ري��ق وي��ص��ب��ر ع��ل��ى اآلالم واجل��راح��ات‬ ‫ويصبر على ظلم ذوي القربى كصبر اجلمل على سياط صاحبه‪،‬‬ ‫ولكنه ال ولن يصبر على اإلهانة واإلذالل واالمتهان‪.‬‬ ‫إنه الشعب املصري الذي ما يزال يتحمل كل يوم سقوط الشهداء‬ ‫وسجن الشرفاء ثمنًا حلريته وكرامته‪ ،‬ألنه قرر أال يصبر بعد‬ ‫اليوم على الذل واإلهانة والقهر‪ ،‬إنه قرر أال يصبر على أن يؤتى‬

‫ب��اخل��ائ��ن السيسي‪ ،‬وق��د أُت��خ��م م��ن ال�� َع��لَ��ف األم��ري��ك��ي وعلف‬ ‫الرجعية العربية‪ ،‬ليتحكم بقافلة اخلير املصرية وليتزعم‬ ‫مواكب الشرفاء في مصر‪ .‬إن��ه الشعب املصري ال��ذي عرف‬ ‫ويعرف طريق اخلالص من هذه اإلهانة وممن أهانوه‪ ،‬وأنه‬ ‫مستم ٌر وم ٍ‬ ‫���اض للتخلص م��ن ه��ذا ال��ع��ار وه��ذه اإله��ان��ة التي‬ ‫اسمها "السيسي"‪.‬‬

‫حرب التحريك ال حرب التحرير‬

‫ي ��وم األح���د ال �ق��ري��ب ‪ 6/10/2013‬س��ي��ك��ون ي���وم ال��ذك��رى‬ ‫األربعني للحرب التي اصطلح عليها بأسماء كثيرة‪ .‬ففي مصر‬ ‫سميت بحرب العاشر من رمضان‪ ،‬ألن شهر رمضان كان في‬ ‫ُ‬ ‫يومه العاشر يومها‪ ،‬أو حرب أكتوبر‪ ،‬والسوريون س ّموها حرب‬ ‫تشرين التحريرية‪ ،‬واإلسرائيليون س ّموها حرب الغفران‪ ،‬ألنها‬ ‫وقعت في يوم عيد الغفران عند الشعب اليهودي‪.‬‬ ‫وأ ًيا كانت أسماؤها ومسمياتها إال أنه اإلجماع أن تلك احلرب‬ ‫وفي أيامها األول��ى كانت قاصمة لإلسرائيليني‪ ،‬حيث استطاع‬ ‫املصريون عبور قناة السويس واقتحام خط "بارليف" الشهير‬ ‫وإحداث صدمة عند اإلسرائيليني‪ ،‬وفي املقابل استطاع اجليش‬ ‫السوري تدمير الكثير من القدرات اإلسرائيلية وعبور اجلوالن‬ ‫والوصول قريبًا من ضفاف بحيرة طبريا‪ ،‬األمر الذي قاد القيادة‬ ‫اإلسرائيلية ‪-‬ممثلة برئيسة ال��وزراء "غولدا مئير"‪ -‬للتفكير‬ ‫جد ًيا باستعمال السالح النووي‪ ،‬وهذا ما كشفت عنه الوثائق‬ ‫التي ُكشف عنها قبل ثالثة أسابيع في ذكرى يوم الغفران‪.‬‬ ‫وكان ما كان من نتائج تلك احلرب واتفاقية وقف إطالق النار‬ ‫ال��ت��ي وق��ع��ت لتجعل سيناء م��ن��زوع��ة ال��س�لاح ويبقى اجل��والن‬ ‫حتت االحتالل اإلسرائيلي‪ .‬إال أن السمة العامة وامليزة الالفتة‬ ‫أن حدود املؤسسة اإلسرائيلية مع مصر بقيت آمنة طوال هذه‬ ‫املدة‪ ،‬وأن رصاصة واحدة لم تطلق من اجلانب السوري جتاه‬ ‫االح��ت�لال اإلس��رائ��ي��ل��ي ف��ي اجل����والن‪ .‬وي��ب��دو أن ح��رب أكتوبر‬ ‫أو ح��رب تشرين أو ح��رب رمضان أو ح��رب الغفران (أ ًي��ا كان‬ ‫اسمها) فإنها كانت في حقيقتها محر ًكا ملشاريع السالم بني‬ ‫ال��دول العربية وب�ين املؤسسة اإلسرائيلية‪ .‬وص��دق من س َّمى‬ ‫تلك احل��رب ب��ـِ"ح��رب تشرين التحريكية"‪ .‬نعم! إنها ل��م تكن‬ ‫حرب تشرين التحريرية‪ ،‬كما سماها السوريون‪ ،‬وإمن��ا كانت‬ ‫التحريكية لتكون مبر ًرا وسببًا لتحريك "عملية السالم"‪ ،‬حيث‬ ‫ِ‬ ‫متض إال بضع سنوات‪ ،‬أي في العام ‪ ،1978‬وإذا بالرئيس‬ ‫لم‬ ‫املصري أن��ور السادات يبدأ زيارته املفاجئة إلى تل أبيب‪ ،‬وما‬ ‫أعقبها م��ن اتفاقية ك��ام��ب ديفيد امل��ع��روف��ة‪ .‬وأم���ا بالنسبة إلى‬ ‫اجلانب السوري فإنها الهدنة غير املعلنة بني الطرفني السوري‬ ‫واإلسرائيلي‪ ،‬والتي لم يعكرها احتالل املؤسسة اإلسرائيلية‬ ‫جل��ن��وب لبنان‪ ،‬وال ك��ل م��ا فعلته م��ن ط��رف واح��د ض��د اجليش‬ ‫السوري‪ ،‬سوا ًء بإسقاط مائة طائرة سورية دفعة واحدة عام‬ ‫‪ ،1983‬أو بالطلعات اجلوية املتكررة فوق القصر اجلمهوري‪،‬‬ ‫أو بقصف املفاعل النووي السوري في دير الزور في ‪ ،2007‬أو‬ ‫قتل مسؤول امللف النووي السوري محمد سليمان في الالذقية‬ ‫عام ‪ ،2008‬أو غير ذلك‪ ،‬حيث كان اجلانب السوري يحرص على‬ ‫القول إنه (يحتفظ لنفسه بالرد في املكان والزمان املناسبني)‪.‬‬ ‫ولم يتوقف األم��ر عند هذا احل��د‪ ،‬وإمن��ا تبني الح ًقا أن عقيدة‬ ‫اجليشني السوري واملصري قد تغيرت‪ .‬فبعد أن كانت املؤسسة‬ ‫اإلسرائيلية هي العدو احلقيقي وعليها يتربى اجليش فكر ًيا‬ ‫وعقائد ًيا وملواجهتها يتسلح ويتدرب عسكر ًيا‪ ،‬ف��إن األم��ر قد‬ ‫تغير خ�لال ه��ذه السنوات األربعني التي خلت من أي��ة مواجهة‬ ‫حقيقية بني هذين اجليشني وب�ين اجليش اإلسرائيلي‪ ..‬وليس‬ ‫هذا وحسب بل إن ما حصل هو حماية هذين اجليشني للحدود‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي��ة ف��ي اجل���والن وس��ي��ن��اء م��ن أي��ة م��ح��اول��ة للمساس‬ ‫ب��اجل��ان��ب اإلس��رائ��ي��ل��ي‪ .‬ب��ل إن األم���ر ت��ع��دى ذل��ك ل��درج��ة صمت‬ ‫اجلانب املصري والسوري عن كل اجلرائم التي ارتكبها اجليش‬ ‫اإلسرائيلي في حق الفلسطينيني؛ س��وا ًء في لبنان أو في غزة‪.‬‬ ‫وما حرب الفرقان ("الرصاص املصبوب" إسرائيليا) وحجارة‬ ‫السجيل ("عمود السحاب" إسرائيليا) عنا ببعيد‪ ،‬حيث كانت‬ ‫غزة تواجه احملرقة اإلسرائيلية واحلصار اخلانق الذي فرضه‬ ‫املخلوع الهالك حسني مبارك على غزة‪.‬‬ ‫وت��ع��دى األم��ر ح��ال��ة الصمت واالن��خ��راس ف��ي عقيدة اجليشني‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫ال�����س�����وري وامل�����ص�����ري ل��ن��ج��د‬ ‫أن ِك��ل�ا اجل��ي��ش�ين ق���د حت��ول��ت‬ ‫عقيدتهما من الع ُدوة املؤسسة‬ ‫اإلس���رائ���ي���ل���ي���ة إل����ى أن أص��ب��ح‬ ‫ال����ع����دو ه����و ال���ش���ع���ب امل���ص���ري‬ ‫وال��ش��ع��ب ال��س��وري‪ ،‬وإل���ى ِك�لا‬ ‫الشعبني يوجه السالح وتسيّر‬ ‫املجنزرات والدبابات وعليهما‬ ‫ُي��ط��ل��ق ال���رص���اص‪ ،‬ول��ق��د رأي��ن��ا‬ ‫اجل��ي��ش ال��س��وري ال���ذي أعلنها‬ ‫ح���ر ًب���ا م��ف��ت��وح��ة ع��ل��ى ال��ش��ع��ب‬ ‫ال��س��وري منذ ‪،17/3/2011‬‬ ‫الشيخ كمال خطيب‬ ‫نائب رئيس احلركة االسالمية وم�����ا ت������زال م�����ج�����ازره ف����ي ح��ق‬ ‫ال���ش���ع���ب ال����س����وري م��س��ت��م��رة‪،‬‬ ‫م��س��ت��خ��د ًم��ا ك��ل أن����واع األس��ل��ح��ة‬ ‫حتى الكيماوية‪ ،‬والتي قيل إنها أعدت إلحداث توازن ردع أمام‬ ‫ال��س�لاح ال��ن��ووي اإلس��رائ��ي��ل��ي‪ ،‬ول��ت��ك��ون النتيجة أك��ث��ر م��ن مئة‬ ‫وعشرين ألف قتيل سوري خالل سنتني ونصف السنة‪.‬‬ ‫وفي املقابل رأينا اجليش املصري الذي انخرس طوال أربعني‬ ‫سنة‪ ،‬فلم يطالب بحقه الكامل في سيناء‪ ،‬ولم ينتصر لغزة‪ ،‬ولم‬ ‫ينتصر لدماء جنود مصريني كثيرين قتلهم اإلسرائيليون على‬ ‫احل���دود‪ .‬وإذا بنا ن��رى بطوالته ض��د الشعب امل��ص��ري األع��زل‪،‬‬ ‫مرتكبًا املجازر واملذابح في وضح النهار وبالبث املباشر‪ ،‬كما‬ ‫حصل في النهضة ورابعة ورمسيس وغيرها‪.‬‬ ‫فها ه��ي ذك��رى ح��رب أكتوبر \ تشرين \ رم��ض��ان \ الغفران‬ ‫متر علينا بعد غد األحد لتبني لنا أنها فعلاً كانت حر ًبا حتريكية‬ ‫وليست حتريرية‪ ،‬وأن اجليوش قد أصبحت لالستعراضات‪،‬‬ ‫وإذا ما حتركت فإنها تتحرك ضد الشعوب وليس ضد األعداء‪،‬‬ ‫وأنها أصبحت حلماية احلكام وليس للدفاع عن األوطان‪.‬‬

‫محرم علينا‬ ‫مباح لهم‬ ‫ٌ‬ ‫ٌ‬

‫في أوج احلملة الدموية الظاملة التي يشنها االنقالب الدموي في‬ ‫مصر ضد جماعة اإلخ��وان املسلمني‪ ،‬والتي بدأت منذ االنقالب‬ ‫ي���وم ‪ 3/7/2013‬وم���ا راف��ق��ه��ا م��ن م��ج��ازر دم��وي��ة واع��ت��ق��ال‬ ‫للقيادات‪ ،‬ث��م اإلع�لان القضائي ع��ن حظر اجلماعة وم��ص��ادرة‬ ‫أموالها وممتلكاتها ومنع نشاطها‪ ،‬ثم إقرار مادة في الدستور‬ ‫اجل��دي��د تقضي مبنع تشكيل أح���زاب ذات صبغة دي��ن��ي��ة‪ ،‬وكل‬ ‫ذل��ك بهدف مواجهة امل��ش��روع اإلس�لام��ي‪ ،‬ال��ذي تعتبر جماعة‬ ‫اإلخوان املسلمني واجهته والقوة األبرز فيه‪ ،‬في أوج هذه احلملة‬ ‫ال��ظ��امل��ة ج���اءت االن��ت��خ��اب��ات ف��ي أمل��ان��ي��ا الن��ت��خ��اب ن���واب البرملان‬ ‫األملاني‪ ،‬والتي أسفرت عن فوز حزب السيدة "أجنيال ميركل"‬ ‫املستشارة األملانية‪ ،‬هذا احلزب الذي اسمه "احلزب الدميقراطي‬ ‫املسيحي"‪.‬‬ ‫ل��م نسمع خ�لال حملة ال��دع��اي��ة االنتخابية‪ ،‬وال بعدها‪ ،‬من‬ ‫يعتبر في تسمية ه��ذا احل��زب نفسه وتعريفه بأنه مسيحي ما‬ ‫يعيب‪ ،‬وال من يطالب بإلغائه وال أنه حزب طائفي وعنصري‪،‬‬ ‫لم نسمع هذا من سكان أملانيا أنفسهم‪ ،‬ولم نسمع هذا من الدول‬ ‫التي تدعي أنها حرة ودميقراطية بل وعلمانية‪ ،‬بل إنه كان شيئًا‬ ‫عاد ًيا‪ ،‬بخاصة وأن في أكثر دول أوروب��ا أحزا ًبا تع ّرف نفسها‬ ‫بأنها مسيحية‪.‬‬ ‫وملا أنه قد تزامن فوز احلزب الدميقراطي املسيحي األملاني مع‬ ‫محاربة جماعة اإلخ��وان املسلمني وح��زب احلرية والعدالة في‬ ‫مصر‪ ،‬بل وشطبها ومنعها وسن قوانني متنع أي حزب من أن‬ ‫ي��ع�� ّرف نفسه ب��أن��ه إس�لام��ي فإنني ق��د تساءلت ف��ي نفسي عن‬ ‫هذا العالم املنافق‪ ،‬الذي يسمي نفسه ح ًرا‪ ،‬حيث يقبل أن ينسب‬ ‫نفسه إلى املسيحية‪ ،‬وال ضير في ذلك وال غبار عليه‪ ،‬ويعتبرنا‬ ‫متطرفني وعنصريني إذا نسبنا أنفسنا إل��ى اإلس�ل�ام‪ .‬فهل إذا‬ ‫تسمينا بهذا االسم نصبح خط ًرا على األقلية القبطية في مصر‪،‬‬ ‫بينما ال يصبح ه��ذا احل��زب الدميقراطي املسيحي خ��ط�� ًرا على‬ ‫األقلية املسلمة في أملانيا‪ ،‬والتي يبلغ تعدادها قريبًا من ثالثة‬ ‫ماليني مسلم؟‬ ‫وإذا ك��ان االن��ق�لاب��ي��ون ف��ي مصر ي�� ّدع��ون أن��ه��م ي��ري��دون ط��رازًا‬ ‫دميقراطيًا على النمط األوروب����ي؛ فلماذا يسمح األوروب��ي��ون‬ ‫ألنفسهم باالنتساب إلى دينهم املسيحي بينما يحرم علينا ذلك؟‬ ‫األسئلة كثيرة‪ ،‬ولكنها مع بعضها البعض تقول لنا إنها ليست‬ ‫حر ًبا على ح��زب أو جماعة بعينها‪ ،‬إنها احل��رب على اإلس�لام‪،‬‬ ‫ول��ك��ن��ه��ا احل����رب اخل���اس���رة وال��ف��اش��ل��ة وال��ه��زمي��ة امل��ن��ك��رة لهم‬ ‫{سيُهزم اجلمع ويولون الدبر}‪ ،‬وإن غ ًدا لناظره قريب‪.‬‬ ‫ولوالدي باملغفرة‬ ‫رحم الله قار ًئا دعا لنفسه ولي‬ ‫ّ‬ ‫غالب على أمره ولكنّ أكثر الناس ال يعلمون}‬ ‫{والله‬ ‫ٌ‬


‫‪ 6‬كيلو صدر دجاج مع عظم بــ ‪100‬‬ ‫‪ 6‬كيلو فخاذ دجاج بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 6‬كيلو دجاج صحيح بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 6‬كيلو جناح دجاج بــ ‪ 50‬ش‬ ‫‪ 4‬كيلو شنيتسل دجاج بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 4‬كيلو برغيت دجاج مسحب بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 4‬كيلو عجل مطحون بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 3‬كيلو كبدة دجاج بــ ‪ 50‬ش‬ ‫‪ 2‬كيلو عجل صغير بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 1‬كيلو خروف بــ ‪ 69‬ش‬ ‫‪ 3‬كيلو عجل للطبيخ بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 3‬كيلو كباب جاهز بــ ‪ 100‬ش‬ ‫ش‬

‫بوملة‬

‫‪ 3‬بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫حامض‬ ‫‪ 3‬بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫برتقال‬ ‫‪ 3‬بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫بصل‬

‫‪ 3‬بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫ملفوف‬ ‫‪ 4‬بــ ‪10‬‬

‫ش‬


‫‪6‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫اآلالف ف � ��ي امل � �ه� ��رج� ��ان‬ ‫اخل� � � �ت� � � ��ام� � � ��ي ألس � � �ب � � ��وع‬ ‫ال � ��دع � ��وة ف� ��ي ك �ف ��رم �ن ��دا‬ ‫ف��ي بلدة كفرمندا ي��وم اجلمعة املاضية أسبوع وال����ذي ح��م��ل ه���ذا ال��ع��ام ع��ن��وان "ن��ع��م للتنافس بحيث جاء في ج ٍّو استثنائي وفي غمرة الدعاية‬ ‫عبدالله زيدان‬ ‫بحضور حاشد ُم ٍ‬ ‫لفت‪ ،‬اختتمت احلركة اإلسالمية ال��دع��وة إل��ى الله ال��ذي تنظمه ف��ي القرية سنو ًّيا ال���ش���ري���ف وس����ي����ادة أج������واء احمل���ب���ة واألخ������وة" االن��ت��خ��اب��ي��ة ل��رئ��اس��ة وع��ض��وي��ة امل��ج��ل��س احمل��ل��ي‪،‬‬ ‫وذل���ك بعد أس��ب��وع م��ن احمل��اض��رات والفعاليات‬ ‫العديدة التي أقيمت في أحياء مختلفة من البلدة‪.‬‬ ‫وحضر املهرجان اخلتامي ألسبوع الدعوة الذي‬ ‫أقيم في ساحة السوق أكثر من ألفني من أبناء‬ ‫قرية كفرمندا‪ ،‬وشمل برنامج املهرجان فعاليات‬ ‫وفقرات مختلفة قام على عرافتها مسؤول احلركة‬ ‫اإلس�لام��ي��ة احمللية الشيخ فتحي زي���دان وال��ذي‬ ‫استهل كالمه بالترحيب باحلضور والتأكيد على‬ ‫أن الهدف من أسبوع الدعوة هو اللقاء على حب‬ ‫ّ‬ ‫الله تعالى كما وع��� ّرف احل��ض��ور ب��دور احلركة‬ ‫بإدارة ‪ :‬أمينة املزيد‬ ‫اإلسالمية ومشاريعها الدعوية التي تقوم عليها‬ ‫طري‪.‬‬ ‫في القرية وعلى مستوى ُق ّ‬ ‫وافتتح املهرجان بتالوة من القرآن الكرمي تالها‬ ‫القارئ نضال زيدان‪ ،‬ومن ضمن برنامج املهرجان‬ ‫ق ّدمت الكشافة اإلسالمية مسيرة كشفية قصيرة‬ ‫رافقتها أنشودة "هو احلقّ يحشد أجناده"‪ ،‬إلى‬ ‫‪ 3‬رزم كاسات‬ ‫‪ 2‬رزم كاسات‬ ‫‪ 10‬كيلو‬ ‫‪ 5‬كيلو‬ ‫‪3‬‬ ‫‪ 1‬كيلو‬ ‫‪3‬‬ ‫جانب العديد من الفقرات منها مسرحية لشبيبة‬ ‫بالستيك‬ ‫كرتون كبير‬ ‫أرز سنوايت‬ ‫أرز سنوايت‬ ‫معكرونة‬ ‫قهوة املنار‬ ‫معكرونة‬ ‫احلركة اإلسالمية حول العنف في غمرة الدعاية‬ ‫أوسم‬ ‫أوسم‬ ‫االن��ت��خ��اب��ي��ة وف���ق���رة ش��ع��ري��ة ل��ط��ال��ب��ات م��درس��ة‬ ‫‪ 0.5‬كغم‬ ‫الفرقان لتحفيظ القرآن الكرمي‪ .‬وكذلك من ضمن‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪ 9‬ש"ח‬ ‫‪ 14‬ש"ח‬ ‫‪ 29‬ש"ח‬ ‫‪ 14‬ש"ח‬ ‫‪ 9‬ש"ח‬ ‫‪ 49‬ש"ח‬ ‫‪ 29‬ש"ח‬ ‫فقرات املهرجان ق ّدم مدير مدرسة الفرقان تعري ًفا‬ ‫حول املدرسة وأهدافها وإلى جانب ذلك قدم مالك‬ ‫كرتونة‬ ‫‪ 1‬كيلو‬ ‫‪ 6‬قناني‬ ‫س��ع��دي ال��ن��اط��ق بلسان م��رك��ز اإلخ�ل�اص الطبي‬ ‫ذرة‬ ‫نسكافيه‬ ‫صابون‬ ‫بسكوت‬ ‫شاي‬ ‫قهوة‬ ‫زيت‬ ‫تعري ًفا ح��ول املركز ونشاطاته وأه��داف��ه ودوره‬ ‫‪ 3‬كغم‬ ‫عيليت‬ ‫هوايا‪7/‬‬ ‫أوسم‬ ‫ليبتون‬ ‫اجلليل‬ ‫الشقحة‬ ‫الطبي في البلدة‪ ،‬وشمل املهرجان كذلك على فقرة‬ ‫‪48‬قطعة‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫لتوزيع اجلوائز القيمة عبر مسابقة األرقام والتي‬ ‫‪ 149‬ש"ח‬ ‫‪ 9‬ש"ח‬ ‫‪ 19‬ש"ח‬ ‫‪ 17‬ש"ח‬ ‫‪ 29‬ש"ח‬ ‫‪ 19‬ש"ח‬ ‫‪ 119‬ש"ח‬ ‫تب ّرع بها أهل الكرم في كفرمندا هدف ذلك إلى‬ ‫رسم البسمة إلى وجوه أبناء البلدة واملشاركني‪.‬‬ ‫‪ 1‬كغم قهوة‬ ‫‪ 1‬كغم‬ ‫جوز‬ ‫‪ 3‬علب‬ ‫كولومبية‬ ‫‪ 3‬قناني‬ ‫كرتونة بلو‬ ‫‪ 1‬كغم‬ ‫أم��ا احمل��اض��رة امل��رك��زي��ة فألقاها الشيخ الداعية‬ ‫هيل‬ ‫مقشر‬ ‫حب‬ ‫فول‬ ‫كريستال‬ ‫‪ 24‬علبة‬ ‫صنوبر‬ ‫م��ح��م��د ال���ع���ارف ال����ذي مت���ح���ورت ح���ول األم��ان��ة‬ ‫حب‬ ‫سوبرميو‬ ‫كغم‬ ‫‪1‬‬ ‫الشقحة‬ ‫‪2‬لتر‬ ‫وتطرف إلى أمانة األبناء وأمانة الدين والعبادة‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫وأم���ان���ة ال��ن��ف��س‪ ،‬وق���د س��لّ��ط ال��ض��وء ع��ل��ى ام��ان��ة‬ ‫‪ 49‬ש"ח‬ ‫‪ 49‬ש"ח‬ ‫‪ 11‬ש"ח‬ ‫‪ 9‬ש"ח‬ ‫‪ 119‬ש"ח‬ ‫‪ 24‬ש"ח‬ ‫‪ 22‬ש"ח‬ ‫امل��س��ؤول��ي��ة على األم�ل�اك ال��ع��ام��ة م��وج�� ًه��ا الكالم‬ ‫خيار‬ ‫جبنة كيري‬ ‫إلى مرشحي املجلس احمللي‪ ،‬وحثّ على الترابط‬ ‫شوربة‬ ‫مكبوس‬ ‫علب‬ ‫‪4‬‬ ‫األخ���وي‪ ،‬واس��ت��د ّل ف��ي محاضرته على ع��دد من‬ ‫معلبات‪:‬‬ ‫تلما أسود‬ ‫‪ 3‬كغم‬ ‫بـ‬ ‫طونا‬ ‫القصص من السلف الصالح ود ّعم كالمه بآيات‬ ‫‪ 7‬أكياس‬ ‫زيتون مع بزر ‪ -‬باذجنان ‪-‬‬ ‫من القرآن الكرمي واحاديث للنبي صلى الله عليه‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪ 13‬ש"ח‬ ‫ש"ח‬ ‫‪11‬‬ ‫خيار‬ ‫فاصولياء ‪ -‬فول ‪ -‬حمص ‪-‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫ש"ח‬ ‫وسلم‪.‬‬ ‫‪ 19‬ש"ח‬ ‫‪ 24‬ש"ח‬ ‫أن أس��ب��وع ال��دع��وة إل��ى الله‬ ‫بقي أن نشير إل��ى ّ‬ ‫جبنة‬ ‫كرتونة بسكوت‬ ‫ابتدأ االثنني املاضي واختتم اجلمعة‪ ،‬حيث كانت‬ ‫أولديز‬ ‫جميع أنواع‬ ‫الفاشكيري‬ ‫قطعة‬ ‫‪26‬‬ ‫سرايا‬ ‫املرطبان ب ـ‬ ‫كورنفلكس‬ ‫احملاضرة األولى للشيخ مهدي مصاحلة‪ ،‬والثانية‬ ‫جميع‬ ‫مثلثة‬ ‫‪ 750‬غرام‬ ‫األنواع‬ ‫للشيخ إيهاب خليل‪ ،‬والثالثة للشيخ محمود خطيب‬ ‫املكابيس‬ ‫‪ 8‬قطع‬ ‫لفت ‪ -‬فليفلة ‪ -‬زهرة‬ ‫واحملاضرة الرابعة للشيخ أحمد صالح فيما كانت‬ ‫‪99‬‬ ‫ש"ח‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪99‬‬ ‫‪ 11‬ש"ח‬ ‫‪ 14‬ש"ח‬ ‫‪ 19‬ש"ח‬ ‫‪ 19‬ש"ח‬ ‫احملاضرة اخلتامية للشيخ محمد العارف‪ ،‬والقى‬ ‫األسبوع إقباال واس ًعا ألهالي البلدة‪.‬‬

‫بقالة البيادر‬

‫املشهد‪ -‬هاتف‪050-7600069 :‬‬

‫{ وفي السماء رزقكم وما توعدون }‬

‫‪399‬‬ ‫‪9‬‬

‫‪1199‬‬

‫‪999‬‬ ‫‪2‬‬ ‫ملفني‬ ‫سانت‬ ‫موريس‬ ‫‪99‬‬

‫مسحوق‬ ‫تايد‬ ‫‪ 6‬كغم‬

‫‪ 3‬كولون‬ ‫(‪)101‬‬ ‫‪ 5‬كغم‬

‫شامبو‬ ‫بينوك‬

‫ש"ח‬

‫‪14‬‬

‫‪9999‬‬

‫ש"ח‬

‫‪ 2‬معجون‬ ‫أسنان‬ ‫كوجليت‬

‫ש"ח‬

‫‪1499‬‬

‫سانو‬ ‫ماكسيما‬ ‫‪ 6‬كغم‬

‫ש"ח‬

‫‪4999‬‬

‫ש"ח‬

‫‪ 2‬منظف‬ ‫زجاج سانت‬ ‫موريس‬

‫‪999‬‬

‫ש"ח‬

‫‪4499‬‬

‫مسحوق‬ ‫اريال‬ ‫‪ 5‬كغم‬

‫ש"ח‬

‫‪ 1‬مزيل‬ ‫الدهون سانت‬ ‫موريس‬

‫‪1299‬‬

‫ש"ח‬

‫‪5499‬‬

‫حفاظات‬ ‫هاجيس‬

‫ש"ח‬

‫ש"ח‬

‫‪9999‬‬

‫‪9‬‬

‫ש"ח‬

‫ثالثية‬ ‫صابون لأليدي‬

‫‪5‬‬ ‫تواليت‬ ‫‪ 32‬لفة‬

‫‪3‬‬ ‫تواليت‬ ‫‪ 48‬لفة‬

‫‪9999‬‬

‫‪4999‬‬

‫ש"ח‬

‫‪2‬‬ ‫ماء نار‬ ‫سانت‬ ‫موريس‬ ‫‪99‬‬

‫ש"ח‬

‫‪999‬‬

‫ש"ח‬

‫تعزيـــــــــة‬

‫نتق ّدم بأح ّر التعازي القلبية إلى‬ ‫آل صبيحات بوفاة فقيدتهم‬

‫صاحلة صبيحات "أم قاسم"‬ ‫تغ ّمد الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جنانه‬

‫إنّا للّه وإنّا إليه راجعون‬ ‫احلركة اإلسالمية ‪ -‬كفر كنا‬


‫‪8‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫الشيخ رائد صالح‪:‬‬

‫أسبوع "ال للتدخني" في‬ ‫"ال� �ت� �ق� �س� �ي ��م ال � ��زم � ��ان � ��ي ل� ل��أق � �ص� ��ى وه� ��م مدرسة األمل األهلية‬ ‫اح� �ت ل��ال ��ي اس ��رائ� �ي� �ل ��ي دون � � ��ه أج� �س ��ادن ��ا" الثانوية في املشهد‬ ‫أك������د ال���ش���ي���خ رائ�������د ص���ل��اح –‬ ‫رئ��ي��س احل��رك��ة االس�لام��ي��ة في‬ ‫الداخل الفلسطيني‪ -‬في حوار‬ ‫م��ع م��راس��ل��ة وك��ال��ة األن��اض��ول‬ ‫باسطنبول هبة زك��ري��ا‪ ،‬أن��ه لن‬ ‫ُي��س��م��ح ل�لاح��ت�لال االس��رائ��ي��ل��ي‬ ‫ب���ف���رض ت��ق��س��ي��م زم����ان����ي ع��ل��ى‬ ‫االقصى ‪ ،‬وان اهل القدس واهل‬ ‫ال��داخ��ل سيبقون ل��ه ب��امل��رص��اد‬ ‫حتى زوال االحتالل االسرائيلي‪.‬‬ ‫وقال الشيخ صالح مجيبا حول‬ ‫سؤال الى اين وصلت محاوالت‬ ‫تقسيم االق��ص��ى ‪":‬ن��ح��ن نؤكد‬ ‫سلفا أن��ن��ا ل��ن نسمح لالحتالل‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي ب��ف��رض أي تقسيم‬ ‫زم��ان��ي ع��ل��ى األٌق��ص��ى ونعلنها‬ ‫أن االح����ت��ل�ال اإلس���رائ���ي���ل���ي ال‬ ‫ميلك دقيقة واح���دة م��ن الوقت‬ ‫ال��ذي مير على املسجد األقصى‬ ‫املبارك"‪ ،‬وأضاف‪":‬هو بالطبع‬ ‫ف��ي أح�لام��ه ال���س���وداء ي��ري��د أن‬ ‫يقتطع ول���و س��اع��ة أو ساعتني‬ ‫تبقى خاصة باقتحامات احملتلني‬ ‫اإلسرائيليني لألقصى‪ ،‬ولكننا‬ ‫ن��ح��ن أه���ل ال���ق���دس وم���ا حولها‬ ‫سنبقى لهم باملرصاد حتى زوال‬

‫االحتالل اإلسرائيلي إن شاء‬ ‫الله تعالى‪.‬‬ ‫وت���������اب���������ع ال������ش������ي������خ رائ���������د‬ ‫ص�لاح‪":‬وب��ال��رغ��م م��ن أن كل‬ ‫ج���ه���ود االح����ت��ل�ال ال��رس��م��ي��ة‬ ‫والشعبية والدينية والعسكرية‬ ‫املخابراتية التقت ف��ي موقف‬ ‫واح��د من رأس هرم االحتالل‬ ‫حتى املستوطنني على ضرورة‬ ‫ف�����رض ت��ق��س��ي��م زم����ان����ي ب��ق��وة‬ ‫ال��س�لاح ع��ل��ى امل��س��ج��د األق��ص��ى‬ ‫امل������ب������ارك‪ ،‬إال أن����ن����ا م��ج��م��ع��ون‬ ‫بأجسادنا بعد التوكل على الله‬ ‫تعالى على ض��رورة إفشال هذا‬ ‫التقسيم الزماني وال���ذي معناه‬ ‫أن يتبعه تقسيم مكاني ثم ال قدر‬ ‫الله بناء هيكل باطل مكان املسجد‬ ‫األقصى امل��ب��ارك‪ ،‬لذلك نحن في‬ ‫معركة مصيرية يجب أن ننتصر‬ ‫فيها على االح��ت�لال اإلسرائيلي‬ ‫إن شاء الله"‪.‬‬ ‫وأش���ار الشيخ ص�لاح ان هناك‬ ‫واجبات مرحلية وأخرى جذرية‬ ‫لدعم قضية القدس واالقصى ‪،‬‬ ‫وق���ال‪ ":‬هناك واج��ب��ات مرحلية‬ ‫وأخ�����رى ج���ذري���ة‪ ،‬ف��ال��واج��ب��ات‬

‫ن���ظ��� ّم���ت م����درس����ة األم������ل األه��ل��ي��ة‬ ‫الثانوية في قرية املشهد أسبو ًعا‬ ‫ح��اف�لا ب��ال��ن��ش��اط��ات وال��ف��ع��ال��ي��ات‬ ‫ح���ام�ل�ا ش���ع���ار " ال ل��ل��ت��دخ�ين "‪.‬‬ ‫وقد كان للطالب الدور األكبر في‬ ‫إث��راء وإجن��اح البرنامج وذل��ك من‬ ‫جسمات وتقدمي‬ ‫خ�لال حتضير ُم ّ‬ ‫م���س���رح���ي���ات وع��������روض مم���يّ���زة‬

‫امل��رح��ل��ي��ة ه��ي دع���م ص��م��ود أه��ل‬ ‫ال��ق��دس ع��ام��ة‪ ،‬وال��ق��دس القدمية‬ ‫خاصة‪ ،‬ألن بقاءهم في بيوتهم‬ ‫وأرض���ه���م وم��ق��دس��ات��ه��م يعني‬ ‫احل���ف���اظ ع��ل��ى احل���ق اإلس�لام��ي‬ ‫ف���ي ال���ق���دس واألق����ص����ى‪ ،‬و أن‬ ‫ن��ع��م��ل س��وي��ا ع��ل��ى حت��ق��ي��ق مبدأ‬ ‫أن ال���ق���دس واألق����ص����ى قضية‬ ‫إسالمية‪ ،‬فيشاع ب�ين املسلمني‬ ‫في كل شيء بحياتهم"‪.‬‬ ‫واض�����اف ال��ش��ي��خ ص�ل�اح‪":‬أم���ا‬ ‫ال�����واج�����ب اجل��������ذري ف��ل�اب����د أن‬ ‫ت���ت���ع���اون ك��ل��م��ة األم�����ة امل��س��ل��م��ة‬ ‫بحكامها وش��ع��وب��ه��ا وإع�لام��ه��ا‬ ‫وع���ل���م���ائ���ه���ا ل���ن���ص���رة ال���ق���دس‬ ‫وامل��س��ج��د األق��ص��ى ح��ت��ى زوال‬ ‫االح��ت�لال اإلس��رائ��ي��ل��ي إن ش��اء‬ ‫الله"‪.‬‬

‫تهنئة عطرة‬

‫و ُم���ت���ن���وع���ة ‪ .‬وق���د‬ ‫مت��ح��ورت العروض‬ ‫ح���ول دواف�����ع وأض������رار ال��ت��دخ�ين‬ ‫وانتشار الظاهرة وط��رق االق�لاع‬ ‫عنها ‪.‬‬ ‫وق���د ُت����� ّوج األس���ب���وع مب��ح��اض��رة‬ ‫ه���ادف���ة ع���ن ال��ت��دخ�ين وأض������راره‬ ‫ق ّدمها مدير املدرسة األستاذ مراد‬

‫حمودة ‪ .‬وقد أشار ب��دوره الى أن‬ ‫امل���درس���ة م��ن خ�ل�ال غ��ي��رت��ه��ا على‬ ‫طالبها وسالمتهم لن تتوانى في‬ ‫ارشادهم الى طريق الصواب من‬ ‫خالل تعزيز قدرة التعبير واحلوار‬ ‫وال���ن���ق���اش ح�����ول ه�����ذه ال���ظ���اه���رة‬ ‫وظواهر أخرى في املُجتمع ‪.‬‬

‫تهنئة عطرة‬

‫حتوم الفراشات وتتناغم الكلمات لتنسج أجمل آيات‬ ‫التبريكات لألخت الغالية أنوار ناجي عواودة وزوجها أمجد‬ ‫بوالدة التوأم‬

‫ِسمَ ة و غنى‬

‫أختان ملاهر ومحمد‬

‫بورك لكما باملوهوبتني‪ ،‬وشكرمتا الواهب‪ ،‬ورزقتما برهما وبلغتا أشدهما‬ ‫من األخ يوسف عواودة "أبو ناجي" و "أم ناجي"‬ ‫وجميع أفراد العائلة‬

‫باحلب مكلّلة بعطر الياسمني حتملها أسراب من الطيور‬ ‫تهنئة مفعمة‬ ‫ّ‬ ‫وتتألق في سماء احللم السعيد نق ّدمها ألغلى عروسني‬

‫ناجي وعروسه إسراء‬ ‫مبناسبة الزفاف‬

‫بارك الله لكما‪ ،‬وبارك عليكما‪ ،‬وجمع بينكما في خير‬

‫مقدمة من‪ :‬الوالد يوسف ناجي عواودة والوالدة‬ ‫واألبناء‪ :‬قتيبة‪ ،‬محمد‪ ،‬غادة وزوجها نضال‪،‬‬ ‫جنان وخطيبها خالد‪ ،‬وأمل وآية ونور‬


‫‪10‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫مرشحو الرئاسة والعضوية في طرعان يوقعون على ميثاق شرف‬

‫مببادرة من احلركة اإلسالميّة في بلدة طرعان ‪ ،‬و ّق��ع مساء السبت‬ ‫مرشحو الرئاسة والعضوية املتنافسون في االنتخابات ملجلس طرعان‬ ‫احمللي على وثيقة شرف وذلك بحضور املرشحني جميعهم‪ :‬وهم مازن‬ ‫عدوي وعماد دحلة وشاهر عدوي وممثلني عن قوائم العضوية وذلك‬ ‫في مجمع ابو بكر الصديق ‪.‬‬ ‫افتتح اللقاء بكلمة للشيخ عصام دحلة مؤكدا فيها ان هذا التوقيع جاء من‬ ‫اجل احلفاظ على بلدة طرعان هادئة وتسودها اجواء احملبة والتاخي بني‬ ‫جميع ابنائها‪ .‬ثم حتدث مسؤول احلركة اإلسالميّة في طرعان الشيخ‬

‫زياد زرعيني ُمرحبًا ومثنيًا على احلضور وتلبيتهم للدعوة وحرصهم‬ ‫على الصالح العام والروابط اجلامعة‪ ،‬واحلفاظ على بلدة طرعان هادئة‬ ‫تسودها اجواء السالم بني املواطنني واملرشحني وقال في كلمته ‪ ":‬ان‬ ‫هذه لفته مباركة وتدل على حرص املرشحني إلجراء انتخابات هادئة‬ ‫من اجل مصلحة اجلميع في طرعان ونحن نتمنى ان تسود اجواء اخلير‬ ‫واحملبة لدى اجلميع دون حصول اي مشاكل واحملافظة على النظام "‪.‬‬ ‫وحتدث ايضا الشيخ عبد املعطي نصار حيث دعى اجلميع الى التحلي‬ ‫بالصبر وعدم االجنرار وراء املشاكل واحملافظة على اجواء االخوة لدى‬

‫اجلميع"‪.‬‬ ‫وحتدث ايضا املرشحون الثالثة للرئاسة حيث اك��دوا في كلمتهم‬ ‫‪ ":‬ان االنتخابات ي��وم وط��رع��ان دوم ويجب العمل فقط ملصلحة‬ ‫املواطنني وخدمتهم على اكمل وج��ه وتقبل من سيفوز واملباركة‬ ‫له والتعاون ملا هو في مصلحة البلدة والعمل على ان تكون اجواء‬ ‫انتخابية حضارية تسودها اج��واء الدميقراطية وشكروا احلركة‬ ‫االسالمية على ه��ذه امل��ب��ادرة الكرمية "‪.‬بعد ذل��ك ق��ام املرشحون‬ ‫بالتوقيع على وثيقة الشرف ‪.‬‬

‫أور ي � ��روك‪ :‬م��ا م �ع��دل��ه (‪ )48‬م �س �ن � ًا ي�ل�ق��ون م � ��رك � ��ز ح� � � ��راء ف � ��ي ال � �ن � ��اص � ��رة ب� �ف ��روع ��ه‬ ‫حتفهم كل سنة في حوادث طرق تقع في املدن ال � � �ث �ل ��اث� � ��ة ي � �ف � �ت � �ت� ��ح ع � � ��ام � � ��ه اجل � ��دي � ��د‬ ‫يستدل من معطيات جمعية أور يروك‪،‬استنادا ً‬ ‫إلى دائ��رة اإلحصاء املركزية أن ما يقارب(‪)48‬‬ ‫مسنا ً يلقون حتفهم كل سنة في ح��وادث الطرق‬ ‫ال��ت��ي ت��ق��ع ف���ي امل���دن‪،‬ط���ب���ق���ا ً مل���ع��� ّدالت ال��س��ن��وات‬ ‫العشر األخيرة‪.‬وعلى مشارف "الشهر العاملي‬ ‫للمسن" الذي جتري فعالياته طوال شهر تشرين‬ ‫األول(احلالي) قامت جمعية "أور يروك" مبسح‬ ‫لعدد املسنني(من سن ‪ 65‬عاما ً فما ف��وق) الذين‬ ‫أص��ي��ب��وا ف��ي ح����وادث ط���رق وق��ع��ت داخ���ل امل��دن‬ ‫في السنوات العشر األخيرة(‪.)2012-2003‬‬ ‫وع��ل��ى ال��رغ��م م��ن أن نسبة املسنني م��ن السكان‬ ‫ت��ق��در بعشرة ب��امل��ئ��ة‪،‬ف��إن نسبة امل��ص��اب�ين منهم‬ ‫ف����ي احل��������وادث ت����ق����ارب ض���ع���ف ن��س��ب��ت��ه��م ب�ين‬ ‫السكان(‪ )18.5%‬ووفقا ً للمعطيات‪،‬ففي كل عام‬ ‫يصاب في احل��وادث التي تقع داخل املدن ألف و‬ ‫(‪ )445‬مسناً‪،‬من بينهم (‪ )225‬مسنا ً يصابون‬ ‫بجراح بالغة‪.‬‬ ‫وفي العام ‪،2012‬أصيب في هذه احلوادث ألف و‬ ‫(‪،)402‬قتل منهم (‪ )35‬مسنا ً فيما أصيب (‪)245‬‬ ‫آخرون بجراح بالغة‪.‬وارتفع عدد املصابني مبثل‬ ‫هذه اجلراح بنسبة ‪ 50%‬مقارنة بالعام األسبق‬ ‫(‪،)2011‬حيث أصيب(‪ )164‬مسنا ً بجراح بالغة‪.‬‬ ‫أكبر عدد إصابات للمسنني –في تل أبيب‬ ‫في تل أبيب أصيب العام املاضي(‪ )2012‬مئة و‬ ‫(‪ )98‬مسنا ً (من ‪ 65‬عاما ً فما فوق) في حوادث‬ ‫ط��رق‪،‬ق��ت��ل منهم خمسة وأص��ي��ب (‪ )46‬بجراح‬ ‫بالغة‪.‬‬ ‫وفي القدس أصيب ‪ 137‬مسنا ً قتل منهم ثالثة‬ ‫وأص��ي��ب (‪ )49‬ب��ج��راح بالغة‪،‬وفي حيفا أصيب‬ ‫(‪ )84‬مسنا ً قتل منهم ثالثة وأصيب (‪ )12‬بجراح‬ ‫بالغة‪،‬وفي بيتح تكفا أصيب (‪ )69‬مسنا ً قتل منهم‬ ‫ثالثة وأصيب خمسة بجراح بالغة‪،‬وفي بات يام‬ ‫أصيب (‪ )67‬مسنا ً قتل منهم واحد وأصيب (‪)13‬‬ ‫بجراح بالغة‪،‬وفي حولون أصيب (‪ )58‬مسناً‪،‬من‬ ‫بينهم عشرة إصاباتهم بالغة‪،‬وفي نتانيا أصيب‬ ‫(‪ )56‬مسنا ً قتل منهم واحد وأصيب أربعة بجراح‬

‫بالغة‪.‬‬ ‫ان شريحة املسنني هي واح��دة من ثالث شرائح‬ ‫هي أكثر عرضة لإلصابة باحلوادث(سوية مع‬ ‫األوالد والشبان)‪،‬وذلك بسبب معوقات السن‪.‬‬ ‫وتعاني شريحة املسنني من تراجع في القدرات‬ ‫احلركية‪،‬مما يؤثر بشكل مباشر على القدرة على‬ ‫احلركة‪،‬وعلى الثبات والرؤية والتركيز وإدراك‬ ‫حالة الشارع‪.‬‬ ‫واملسنون هم مستخدمو الطريق األكثر عرضة‬ ‫لإلصابة‪،‬ألن احتمال إصابتهم الشديدة أو املوت‬ ‫نتيجة لصدمة جسدية ق��وي��ة‪-‬ك��ح��ادث ط��رق‪-‬‬ ‫ي���زداد م��ع تقدم السن‪.‬وعند وق��وع حادث‪،‬فأنه‬ ‫يؤثر على املسن أكثر من الشاب‪،‬ولذا فمن األهمية‬ ‫مبكان احليلولة دون تورط املسنني في احلوادث‪.‬‬ ‫ويتوجب على السلطات احلكومية واحمللية أن‬ ‫حت��رص على أن تتوفر في ج��وار بيوت العجزة‬ ‫ون���وادي املسنني وسائل للحد من السرعة‪،‬مثل‬ ‫خ��ط��وط اإلب���ط���اء ("ال����دب����ات") وم��س��اع��د عبور‬ ‫مرتفع ويافطات مالئمة‪.‬ويجب التحقق من أن مدة‬ ‫الضوء األخضر في الشارة الضوئية طويلة مبا‬ ‫فيها الكفاية‪،‬ومن توفر املدة الكافية ما بني تب ّدل‬ ‫الضوء األحمر للمشاة وامل��ارة للضوء األخضر‬ ‫للسيارات‪.‬ويجب تقليل ارتفاع حافة الرصيف‬ ‫ق����رب خ���ط���وط ع���ب���ور امل���ش���اة‪،‬وحت���س�ي�ن م��ث��ال��ي��ة‬ ‫املواصالت العامة وزي��ادة التوعية واإلرش��ادات‬ ‫للسائقني باجتاه لفت نظرهم لالنتباه إلى وجود‬ ‫مشاة ومارة مسنني‪.‬‬

‫ساهر غزاوي ‬ ‫اف���ت���ت���ح���ت م����درس����ة‬ ‫ح��������������راء ل���ت���ح���ف���ي���ظ‬ ‫ال����ق����رآن ال���ك���رمي في‬ ‫مدينة الناصرة سنة‬ ‫دراسية جديدة لعام‬ ‫‪2 0 1 4 /- 2 0 1 3‬‬ ‫– ل���ل���س���ن���ة ال���ث���ال���ث���ة‬ ‫ع��ش��ر ع��ل��ى ال��ت��وال��ي‬ ‫وب���ف���روع���ه���ا ال��ث�لاث��ة‬ ‫(م������رك������ز ب����ل���ال ب��ن‬ ‫رباح– احلي الشرقي‬ ‫ب��ن��اي��ة اق�����رأ – وح��ي‬ ‫الكروم ) ‪.‬‬ ‫وق��د افتتحت املراكز‬ ‫ال��ث�لاث��ة ف���ي ال��س��اع��ة‬ ‫الثانية بعد ظهر ي��وم اجلمعة ب��ت�لاوة م��ن القرآن‬ ‫الكرمي وتوجيهات ونصائح قدمها م��دراء املراكز‬ ‫للطالب والطالبات وبحضور أهالي الطالب وطاقم‬ ‫مدرسي ومدرسات حراء في املدينة ‪.‬‬ ‫هذا وستعتمد مراكز حراء في الناصرة هذا العام‬ ‫ساعات دوامها في الساعة الثانية والنصف وحتى‬ ‫الساعة الرابعة النصف كل ي��وم جمعة ب��دل يوم‬ ‫االحد كما كان سابقا ‪.‬‬ ‫وف���ي ح��دي��ث م���ع م��رك��ز م�����دارس ح����راء لتحفيظ‬ ‫ال��ق��رآن الكرمي في مدينة الناصرة الشيخ فارس‬ ‫عابد ق��ال"‪ :‬بداية نسأل الله التوفيق والنجاح لنا‬ ‫ولطالبنا األع���زاء ف��ي عامهم ال��دراس��ي اجل��دي��د ‪،‬‬ ‫ه��ذا العام سيكون بحلة جديدة تختلف عن باقي‬ ‫ال��س��ن��وات ‪ ،‬بحيث سنعتمد منهاج ح���راء اجلديد‬ ‫الذي يركز على التربية واآلداب االسالمية ويسمو‬ ‫بطالبنا إلى معالي األخالق واآلداب رافعني شعار‬ ‫" األخ�ل�اق أوال " ‪ .‬أم��ا بالنسبة لتحفيظ القرآن‬ ‫ال��ك��رمي سيكون معهد محلي للطالب والطالبات‬ ‫املتقدمني في احلفظ ‪.‬‬ ‫كما وجه الشيخ ف��ارس عابد رسالة شكر وحتية‬ ‫إلى أهالي طلبة حراء قائال"‪ :‬نشكركم على الثقة‬ ‫التي منحتمونا إياها ‪ ،‬أبناؤكم أمانة في اعناقنا‬ ‫ونسأل الله أن نكون عند حسن ظنكم ‪ ،‬ونأمل أن‬

‫نُخرج جيال ربانيا قرآنيا معتصما ً بحبل الله عز‬ ‫وجل ‪ ،‬وجيال يتربى على موائد القرآن الكرمي ‪.‬‬ ‫ويذكر أن مدرسة حراء في الناصرة ستتفتح لها‬ ‫مركزا رابعا االس��ب��وع ال��ق��ادم في منطقة السوق‬ ‫الذي افتتح العام املاضي باحتفال مهيب ‪.‬‬

‫تهنئة عطرة‬

‫نتق ّدم بأسمى وأرقّ التهاني‬ ‫والتبريكات إلى االبن الغالي‬

‫بالل وخطيبته أماني‬ ‫مبناسبة اخلطوبة‬

‫ألف مبروك ‪ ...‬وعقبال الفرحة التامة‬

‫من اخلال فتحي عباس "أبو شادي"‬ ‫وجميع أفراد العائلة‬


‫عدن لالتصاالت‬

‫كفر كنا‪ ،‬بيت محمد صالح خمايسي ‪ -‬حارة املعاصر‬

‫هاتف‪ 046418130 :‬بلفون‪ 0505573137 :‬فاكس‪046418068 :‬‬

‫الوكيل الوحيد لشركة ‪ hisense‬العالمية‬

‫حملة تنزيالت خيالية ‪!! ...‬‬ ‫سماعة حجم متوسط ‪ -‬متنقلة للمناسبات‬ ‫بــ ‪ 1190‬ش بدل ‪1800‬‬

‫شاشة ‪ "32 led‬بــ ‪ 1290‬ش بدل ‪1700‬‬ ‫شاشة ‪ "50 led‬بــ ‪ 3590‬ش بدل ‪4500‬‬ ‫شاشة ‪ "58 led‬بــ ‪ 5590‬ش بدل ‪800‬‬

‫سماعة حجم كبير ‪bluetooth +‬‬ ‫بــ ‪ 2390‬ش بدل ‪4500‬‬

‫الوكيل الوحيد لشركات תדיראן – טורנדו – נורמנדי‬ ‫*** مكيف هواء ‪ 1‬כ"ס ‪1599‬‬ ‫*** مكيف هواء ‪ 1.5‬כ"ס ‪1799‬‬ ‫*** مكيف هواء תדיראן ‪ 2.8‬כ"ס ‪5000‬‬ ‫*** مكيف هواء תדיראן ‪ 3.5‬כ"ס ‪5800‬‬

‫كفاله‬ ‫‪ 3‬سنوات‬ ‫غسالة ‪ 7‬كيلو‬ ‫باب جانبي‬

‫فريزر‬ ‫‪ 6‬جوارير‬

‫جهاز تنقيه المياه‬ ‫‪ +‬فلتر ‪ +‬تركيب‬

‫بــ ‪ 1690‬ش‬

‫ب ‪ 1490‬ش‬

‫بــ ‪ 1290‬ش‬

‫بدل ‪2400‬‬

‫بدل ‪1600‬‬

‫حملة العرائس ‪ 2013‬مستمرة وبأسعار مغرية ‪..‬‬

‫احلملة الأولى‬

‫• براد ‪ 470‬لتر‬ ‫• فرن داخل اخلزانة‬ ‫• غاز على الشايش‬ ‫• غسالة ‪ 5‬كيلو‬ ‫• شاشة ‪ + 32‬هدية ‪DVD‬‬

‫‪7490‬‬

‫احلملة الفاخرة‬

‫‪ -‬براد ‪ 620‬لتر امكور‬

‫‪ -‬فرن داخل اخلزانة أملاني ‪ BOSCH‬نيروستا‬

‫ غاز فرنسي نيروستا ‪SUTEER‬‬‫ غسالة كريستال ‪ 7‬كيلو‬‫‪ -‬شاشة ‪ + LED 32‬هدية ‪DVD‬‬

‫ش‪.‬ج‬

‫هدا‬ ‫ي‬ ‫ا‬ ‫ميكروجال –مكنسة كهربائية‬

‫– مكوى –قالية بطاطا –‬ ‫ميكسر"خالط" – توستر – ابريق‬ ‫كهربائي – طاحونة قهوة‬

‫خدمة خالل‬ ‫‪ 48‬ساعة‬

‫اشتر من‬ ‫احلملة‬ ‫الفاخرة‬ ‫واحصل على‬ ‫‪ 4‬حقائب‬ ‫سفر‬

‫هدايا ‪16990‬‬

‫ش‪.‬ج‬

‫ميكروجال –مكنسة كهربائية – مكوى –قالية بطاطا –‬ ‫ميكسر"خالط" – توستر – ابريق كهربائي – طاحونة قهوة‬


‫‪12‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫طرعان‪ ...‬نهضة عمرانية وتراجع في التحصيل العلمي!!! ‪.‬‬ ‫بعد عدة سنوات من دخول اللجنة املعينة‬ ‫الى مجلس طرعان‪ .‬كانت هناك تغييرات‬ ‫ال ميكن ان يتجاهلها اي زائ��ر للبلدة‪ ,‬في‬ ‫ع��دة ن���واح‪ .‬إال ان ه �ن��اك ام���ورا ل��م يطلع‬ ‫عليها أحد‪ ,‬رمبا ستكشفها االيام القادمة‪.‬‬ ‫وأمور اخرى كان بها التقصير واضح‪.‬‬ ‫ف��ي ظ��ل إق��ت��راب االن �ت �خ��اب��ات للسلطات‬ ‫احمل �ل �ي��ة‪ .‬م ��ا زال� ��ت ه �ن��اك ن �ق��اط ش��ائ�ك��ة‬ ‫حت�ت��اج ال��ى ح��ل‪ .‬بحيث ي��واج��ه امل��رش��ح‬ ‫وال��رئ�ي��س املقبل للبلدة حت��دي��ات عديدة‬ ‫في جميع املجاالت‪ .‬توجهنا في صحيفة‬ ‫املركز ملرشحي الرئاسة في قرية طرعان‪,‬‬ ‫وعرضنا عليهم تساؤالت عن برنامجهم‬ ‫للعمل بالنهوض بطرعان نحو مستقبل‬ ‫أفضل‪.‬‬ ‫‪ .1‬مشكلة اجليل الشاب في قرية طرعان‬ ‫م �ع��روف��ة‪( .‬م�ش�ك�ل��ة ل��م ت��أب��ه ل�ه��ا اللجنة‬ ‫امل�ع�ي�ن��ة) وارت��ف��اع اس �ع��ار ال�ق�س��ائ��م في‬ ‫احلي اجلديد جعل بعض هؤالء يتركون‬ ‫القرية‪ .‬كيف تنظرون لضائقة الشباب‬ ‫السكنية‪ ,‬وما هو السبيل للخروج من هذه‬ ‫الضائقة؟‬ ‫‪ .2‬في مجال التربية والتعليم‪ ,‬ال يخفى‬ ‫عليكم واقع التربية والتعليم في الوسط‬ ‫العربي بشكل ع��ام‪ ,‬وف��ي ط��رع��ان بشكل‬ ‫خ ��اص‪ .‬حيث ك��ان ه�ن��اك ت��ردي��ا مستمرا‬ ‫في نتائج البجروت‪ ,‬ففي السنوات الثالث‬ ‫امل��اض �ي��ة ان �خ �ف �ض��ت ن �س �ب��ة ال �ن �ج��اح من‬ ‫‪ 47.41%‬في عام ‪ 2010‬الى ‪ 39.24%‬في‬ ‫عام ‪ .2012‬كيف سيتم تغيير هذا الواقع‪,‬‬ ‫للنهوض بجيل جديد؟‬ ‫‪ .3‬ح��اول��ت ال�ل�ج�ن��ة امل�ع�ي�ن��ة االس �ت �ي�لاء‬ ‫ع�ل��ى ارض ال��وق��ف‪( ,‬ال�ق�ض�ي��ة م�ع��روف��ة‬ ‫للجميع)‪ ,‬ووق��وف اه��ل القرية ف��ي وجه‬ ‫املخطط منع تنفيذه‪ .‬من جانبها ب��ادرت‬ ‫احلركة االسالمية الى اقامة مدرسة على‬ ‫األرض‪ ,‬وق ��د ق��وب�ل��ت ب��ال��رف��ض م��ن قبل‬ ‫اللجنة املعينة‪ ,‬م��ا ه��و موقفكم ف��ي هذه‬ ‫القضية‪ ,‬وك�ي��ف ستتعاملون م��ع قضية‬ ‫املدرسة؟‬ ‫‪ .4‬ك��ان واض �ح��ا تغيب اللجنة املعينة‬ ‫واملجلس احمللي في طرعان عن الساحة‬ ‫ف��ي قضية خ��ط ال �غ��از‪ ,‬ب�خ�لاف املجالس‬ ‫احمللية في كفركنا واملشهد‪ .‬ما هو موقفكم‬ ‫من هذه القضية‪ ,‬وما هي خطتكم للحفاظ‬ ‫على ما تبقى من اراضي البلدة؟‬

‫عماد‬ ‫دحلة‬

‫‪ .1‬مشكلة اجل�ي��ل ال �ش��اب ف��ي قرية‬ ‫ط��رع��ان م�ع��روف��ة‪( .‬مشكلة ل��م تأبه‬ ‫لها اللجنة املعينة) وارتفاع اسعار‬ ‫ال �ق �س��ائ��م ف ��ي احل� ��ي اجل ��دي ��د جعل‬ ‫بعض ه��ؤالء يتركون القرية‪ .‬كيف‬ ‫تنظرون لضائقة الشباب السكنية‪,‬‬ ‫وم ��ا ه��و ال�س�ب�ي��ل ل �ل �خ��روج م��ن ه��ذه‬ ‫الضائقة؟‬ ‫أزم��ة السكن وقسائم العمار ‪ ,‬أه��م القضايا التي بدأنا معاجلتها منذ سنوات ‪ .‬إننا‬ ‫ننتظر رد محكمة العدل العليا على الدعوة الشخصية التي قدمناها بإسم كل أهالي‬ ‫طرعان إلرجاع عملية تسويق القسائم حسب القرعة والسعر الثابت وليس عن طريق‬ ‫املناقصات التي تؤدي وصول القسائم إلى أسعار خياليه ( ‪ 800-700‬ألف شيكل )‬ ‫كذلك إل��زام دائ��رة أراض��ي إسرائيل عرض كل قسائم العمار مرة واح��ده وليس على‬ ‫دفعات لتلبية احتياجات مئات الطلبات‪.‬‬ ‫كذلك إع��ادة ما أمكن من ملكية جبل طرعان ألهل طرعان هو باب األمل األوف��ر الذي‬ ‫مي ّكن من التخطيط السريع إلقامة أحياء جديدة ألسعار قسائم تتماشى مع املنطق ومع‬ ‫أوضاع الناس والشباب احملتاجني لها‪.‬‬ ‫سندعم بكل الوسائل القانونية والشعبية إلجناح هذا املشروع مع كل الغيورين على‬ ‫مصلحه طرعان ‪.‬‬ ‫‪ .2‬في مجال التربية والتعليم‪ ,‬ال يخفى عليكم واقع التربية والتعليم في الوسط‬ ‫العربي بشكل ع��ام‪ ,‬وفي طرعان بشكل خ��اص‪ .‬حيث كان هناك ترديا مستمرا‬ ‫في نتائج البجروت‪ ,‬ففي السنوات الثالث املاضية انخفضت نسبة النجاح من‬ ‫‪ 47.41%‬في عام ‪ 2010‬الى ‪ 39.24%‬في عام ‪ .2012‬كيف سيتم تغيير هذا‬ ‫الواقع‪ ,‬للنهوض بجيل جديد؟‬ ‫ملف التربية والتعليم في طرعان بحاجه إلى إعادة بناء وهيكله من جديد عن طريق بناء‬ ‫قسم معارف جديد يكون له مدير مهني مجرب وخالق ‪ .‬سنضع اإلصبع على موضع‬ ‫األلم وسنعالج كل قضايا ومسارات التربية والتعليم وسيعمل في هذا الفرع فقط من‬ ‫هم أصحاب تخصص وكفاءات ومهنيه ممن ميلكون روح العطاء ‪ ,‬االنتماء والتضحية‬ ‫لطالب وأبناء طرعان ‪.‬‬ ‫‪ .3‬ح��اول��ت اللجنة املعينة االس�ت�ي�لاء على ارض ال��وق��ف‪( ,‬القضية معروفة‬ ‫للجميع)‪ ,‬ووقوف اهل القرية في وجه املخطط منع تنفيذه‪ .‬من جانبها بادرت‬ ‫احلركة االسالمية الى اقامة مدرسة على األرض‪ ,‬وقد قوبلت بالرفض من قبل‬ ‫اللجنة املعينة‪ ,‬ما هو موقفكم في هذه القضية‪ ,‬وكيف ستتعاملون مع قضية‬ ‫املدرسة؟‬ ‫اجلماهير العربية ‪ ,‬أحزابها الوطنية وفعالياتها االجتماعية الدينية والسياسية عملت‬ ‫وما زالت تعمل بإخالص فيما يخص التصدي ملشاريع مصادرة األراضي واملمتلكات‬ ‫وسياسة اخلنق على القرى واملدن العربية التي اتبعتها وما زالت تتبعها حكومات دولة‬ ‫إسرائيل ‪.‬‬ ‫موضوع أراضي الوقف اإلسالمي في طرعان شأنه كباقي أراضي األوقاف اإلسالمية‬ ‫في البالد ‪ .‬إننا مع دعم مشروع كامل اإلدارة وحرية التصرف بهذه األراضي ملمثلي‬ ‫هذا الوقف وسنقف إلى جانب كل مشروع يقام ‪ ,‬فيه خدمه أهل بلدنا ومجتمعنا في‬ ‫طرعان والوسط العربي ‪.‬‬ ‫‪ .4‬كان واضحا تغيب اللجنة املعينة واملجلس احمللي في طرعان عن الساحة في‬ ‫قضية خط الغاز‪ ,‬بخالف املجالس احمللية في كفركنا واملشهد‪ .‬ما هو موقفكم من‬ ‫هذه القضية‪ ,‬وما هي خطتكم للحفاظ على ما تبقى من اراضي البلدة؟‬ ‫دعمنا ووقفنا وسنبقى نقف إلى جانب كل املظاهرات ‪ ,‬االحتجاجات ‪ ,‬احلراك الشعبي‬ ‫الرافض لهذا املشروع الذي جاء على حساب أراضي طرعان والقرى العربية املجاورة‬ ‫والذي يندرج كذلك في صلب سياسة حكومات دولة إسرائيل املتعاقبة في مخططاتها‬ ‫لسلب ما أمكن من أراضينا ‪.‬‬

‫مازن عدوي‬

‫‪ .1‬مشكلة اجليل الشاب في قرية طرعان معروفة‪.‬‬ ‫(مشكلة لم تأبه لها اللجنة املعينة) وارتفاع اسعار‬ ‫القسائم في احلي اجلديد جعل بعض هؤالء يتركون‬ ‫القرية‪ .‬كيف تنظرون لضائقة الشباب السكنية‪ ,‬وما‬ ‫هو السبيل للخروج من هذه الضائقة؟‬ ‫ان مشكلة جيل الشباب ‪ ,‬ليست منفصلة عن كل االجيال‬ ‫مبا يخص االرض واملسكن‪ .‬وهي ليست خاصة بطرعان‪.‬‬ ‫هي مشكلة شعب صودرت ارضه ولم يتبق لنا سوى‬ ‫اق��ل من ‪ 1.75%‬من مجمل االراض��ي للبناء والزراعة‬ ‫والصناعة وما يسمى باملراعي‪ .‬هذا اوال وبشكل عام ‪.‬‬ ‫لكن ليس دقيقا احلديث عن ان بعض الشباب يتركون‬ ‫القريه لهذا السبب (اي ارتفاع سعر القسائم) ذلك ان‬ ‫القسم االك��ب��ر م��ن ه���ؤالء الشباب ت��رك الس��ب��اب ذاتية‬ ‫وعديدة ال دخل لنا بها وهي حريتهم الشخصية‪.‬وفي‬ ‫ف��ت��رة رئ��اس��ت��ي للسلطة احملليه حققنا اك��ب��ر اجن��ازي��ن‬ ‫على هذا الصعيد‪..‬االول مشروع القسائم على املناشر‬ ‫املرحلة االول��ى والثانية وه��ي تتمة‪ ,‬وق��د حلت مشاكل‬ ‫ع��دي��دة‪,‬ول��ك��ن امل��ش��روع االه���م ه��و ض��م اك��ث��ر م��ن ‪450‬‬ ‫دومنا من اراضي طرعان في مناطق مختلفة من القرية‬ ‫ال��ى مسطح البناء وه��ي لكل اهالي ط��رع��ان‪.‬ان املناشر‬ ‫وه��ذه املناطق حتولت الى احياء تضج باحلياة وحتل‬ ‫املشاكل‪.‬‬ ‫صحيح ان سعر القسيمة على املناشر كان من ‪ 140‬الى‬ ‫‪ 180‬الف شيكل جديد يشمل اعمال التطوير واالسوار‬ ‫الواقية والشوارع وع��دادات املياة (ساعة املياة) ولكن‬ ‫في سوق السمسرة وفي ظل اللجنة املعينة والفوضى‬ ‫‪,‬ارتفع سعر القسيمة الى مبالغ خيالية هي بني ‪ 800‬الف‬ ‫الى مليون شيكل جديد‪.‬يكفينا هذا الضرر من اللجنة‪.‬‬ ‫وم��ن ق��ال اص�لا ان اللجنة املعينة ك��ان يهمها االرض‬ ‫واملسكن؟ هؤالء يريدون التضييق علينا‪,‬الهداف بعيدة‬ ‫املدى‪.‬‬ ‫وردا على قسم اخر من سؤالكم فانني اقول‪:‬ان السبيل‬ ‫للخروج من الضائقه السكنيه في املستقبل هو استكمال‬ ‫ما بدانا به اي ‪:‬توسيع اخلارطة الهيكلية ومسطح البناء‬ ‫والغاء سوق السمسرة على القسائم ولدي تصور كامل‬ ‫الل��غ��اء ه���ذه ال��س��وق" ال��رخ��ي��ص��ة" وحت��ص��ي��ل املرحلة‬ ‫الثالثة منها والرابعة واخلامسة‪.‬‬ ‫لكنني اعد انه لن تكون مشكلة بناء في طرعان ولقد اثبت‬ ‫ذلك‪.‬‬ ‫‪ .2‬في مجال التربية والتعليم‪ ,‬ال يخفى عليكم واقع‬ ‫التربية والتعليم ف��ي ال��وس��ط العربي بشكل ع��ام‪,‬‬ ‫وف��ي طرعان بشكل خ��اص‪ .‬حيث ك��ان هناك ترديا‬ ‫مستمرا في نتائج البجروت‪ ,‬ففي السنوات الثالث‬ ‫املاضية انخفضت نسبة النجاح من ‪ 47.41%‬في‬ ‫عام ‪ 2010‬الى ‪ 39.24%‬في عام ‪ .2012‬كيف سيتم‬ ‫تغيير هذا الواقع‪ ,‬للنهوض بجيل جديد؟‬ ‫ان نتائج البجروت ليست باملقياس الوحيد ملستوى‬ ‫التعليم في طرعان او غيرها‪,‬فهي خاضعه العتبارات‬ ‫كثيره تتغيير وتتبدل كثيرا حسب سياسة وزي��ر‬ ‫امل��ع��ارف ورؤي��ت��ة ال��ت��رب��وي��ة وال��س��ي��اس��ي��ة‪.‬م��ا يعرفه‬ ‫اجلميع انه سيعاد صياغة اهداف امتحانات البجروت‬ ‫من جديد وسيتم تقليص عدد املواضيع‪.‬لكن يجب ان‬ ‫نحدد‪ 1:‬ان التردي بنسبة النجاح هو نتيجة المرين‪.‬‬ ‫االول ‪:‬ان اللجنة املعينة كما ال يهمها الضائقة السكنية‬ ‫ال يهمها الضائقة التعليمية ففي زمن اللجنة املعينة مت‬ ‫خصخصة املدرسة الثانوية وها هي النتائج‪,‬مع ان‬


‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪13‬‬

‫‪ ....‬مشاريع عمرانية على ارض الواقع‪ ,‬واملخفي اعظم؟!!!‬ ‫ن���ت���ائ���ج ال���ب���ج���روت‬ ‫ف���ي ط���رع���ان ك��ان��ت‬ ‫م������ش������رف������ة وه��������ذا‬ ‫بشهادة املؤسسات‬ ‫التعليمية في البالد‪.‬‬ ‫ال���ث���ان���ي‪:‬وه���و على‬ ‫غ���اي���ة م���ن االه��م��ي��ة‬ ‫االجتماعية وهو ان‬ ‫امل��ط��ل��وب ف����ورا هو‬ ‫اعادة طالب طرعان‬ ‫ال��ى ط��رع��ان ف��ي كل‬ ‫امل���راح���ل التعليمية‬ ‫وخ����������ص����������وص����������ا‬ ‫ال�����ث�����ان�����وي�����ة‪.‬ه�����ذه‬ ‫م��ع��رك��ة اج��ت��م��اع��ي��ة‬ ‫ت���رب���وي���ة‪,‬ق���د ت��ك��ون‬ ‫طويلة بعض الشيئ‬ ‫وال بد من البدء بها‬ ‫لتقصيرها‪.‬‬ ‫لقد قررنا انه سيتم في املستقبل تشكيل مجلس شعبي استشاري‬ ‫مهني ليعالج ملف التربية والتعليم ووض���ع اخل��ط��ط العلمية‬ ‫امل��ن��اس��ب��ة‪,‬حت��ت خيمة امل��ج��ل��س احمل��ل��ي وب��ال��ت��ع��اون م��ع االه��ال��ي‬ ‫وخصوصا اولياء االمور‪.‬‬ ‫‪ .3‬ح��اول��ت اللجنة املعينة االس�ت�ي�لاء على ارض ال��وق��ف‪,‬‬ ‫(القضية معروفة للجميع)‪ ,‬ووق��وف اه��ل القرية في وجه‬ ‫املخطط منع تنفيذه‪ .‬من جانبها ب��ادرت احلركة االسالمية‬ ‫ال��ى اق��ام��ة م��درس��ة على األرض‪ ,‬وق��د قوبلت ب��ال��رف��ض من‬ ‫قبل اللجنة املعينة‪ ,‬ما هو موقفكم في هذه القضية‪ ,‬وكيف‬ ‫ستتعاملون مع قضية املدرسة؟‬ ‫بكل ما يتعلق باالوقاف االسالمية واملسيحية‪,‬فنحن نتبنى موقف‬ ‫جلنة املتابعة والقائل انه يجب تصحيح الغنب التاريخي الذي حلق‬ ‫بنا بكل ما يتعلق باالرض واالوقاف‪.‬وبهذا الصدد يجب ان نفصل‬ ‫وبصراحة بني دور املجلس بالنضال ملنع مصادرة االوقاف وبني‬ ‫اقامة مدرسة ثانوية‪.‬مثل هذه املدرسة يفترض ان تتم املوافقه‬ ‫عليها من وزارة امل��ع��ارف وسيكون متويلها بجزئه الكبير من‬ ‫الوزارة كما هو احلال في ام الفحم واملشهد والناصرة‪.‬ولنسمي‬ ‫االشياء باسمائها ‪:‬هل هي منوذج اخر للمدارس االهلية ‪.‬‬ ‫انا لم ولن اعارض اقامة اي صرح تعليمي غير فئوي ‪,‬يخدم البلده‬ ‫وطالبها و‪,‬يوحد االهالي على اساس انساني ووطني وتربوي‬ ‫وتعليمي‪ .‬سنفحص ما هو قانوني في هذه القضايا وما هو مفيد‬ ‫الهلنا ومجمل العملية التربوية والتعليمية ‪.‬‬ ‫‪ .4‬كان واضحا تغيب اللجنة املعينة واملجلس احمللي في‬ ‫طرعان عن الساحة في قضية خط الغاز‪ ,‬بخالف املجالس‬ ‫احمللية في كفركنا واملشهد‪ .‬ما هو موقفكم من هذه القضية‪,‬‬ ‫وما هي خطتكم للحفاظ على ما تبقى من اراضي البلدة؟‬ ‫ان م��ؤام��رة ح��ل املجالس ك��ان م��ن اح��د اهدافها مترير مثل هذه‬ ‫املشاريع ولالسف تعاون معها البعض السبابهم الصغيرة‪.‬اذا‬ ‫كنا ننتظر من اللجنة املعينة الوقوف مع اهالي قرانا في قضية‬ ‫خط الغاز‪,‬سنكون من البلهاء واجلهالء‪.‬‬ ‫ال معركة في مثل ه��ذه القضايا تنفرد فيها طرعان فنحن جزء‬ ‫من القرى املجاورة املتضرره‪ .‬ومن ي��دري اي مخططات اخرى‬ ‫مشابهة تنتظرنا‪.‬لكننا سنبقى في طليعة النضال‪,‬وستكون لنا‬ ‫اساليب اخ���رى واق��ت��راح��ات اخ���رى سنقترحها على غيرنا من‬ ‫جيراننا‬ ‫لدينا برامج كنا قد بدانا بها بكل ما يخص االرض واملسكن وهي‬ ‫عنوان املرحلة القادمة الكبير عندنا‪,‬وقد طرحت في بياناتي‪:‬ان‬ ‫حل قضية اراضي طرعان املسجلة باسم املندوب السامي سنعمل‬ ‫على ان تكون حسب اتفاق عام من االهالي ومما ينصف طرعان‬ ‫واهلها وشبابها واحفادنا حتى احلفيد الرابع‪.‬‬

‫شاهر عدوي‬

‫ن��ت��ق��دم ب��ال��ش��ك��ر اجل���زي���ل ل��ل��ق��ائ��م�ين ع��ل��ى حت��ري��ر صحيفة‬ ‫"املركز" لعملهم الدؤوب إلتاحة هذه الفرصة لنا لنعبر عن‬ ‫رؤيانا وتخطيطنا املستقبلي من أجل بلدنا طرعان ونثني على‬ ‫جهودهم إليصال كلمة احلق ألمتنا العربية في الداخل‪ .‬بارك‬ ‫الله فيكم جميعا‪.‬‬

‫لكي نتمكن من‬ ‫إرج�������اع ه����ؤالء‬ ‫ال������ط���ل��اب إل����ى‬ ‫بيتهم ط��رع��ان‪،‬‬ ‫علينا أن نرقى‬ ‫مب�������دارس�������ن�������ا‬ ‫ون��ص��ل بها إلى‬ ‫أعلى املستويات‬ ‫ع�����������ن ط������ري������ق‬ ‫ت��ن��وي��ع ال��ف��روع‬ ‫ال����ت����ع����ل����ي����م����ي����ة‬ ‫ف������ي امل���������دارس‬ ‫ال�������ث�������ان�������وي�������ة‪،‬‬ ‫ومراقبة املسيرة التعليمية بشكل مباشر للتغلب على كل‬ ‫العثرات في طريق أبنائنا والسعي قدما نحو مستقبل أفضل‬ ‫لكل أبناء طرعان‪.‬‬ ‫أما بالنسبة لألوالد ذوي االحتياجات اخلاصة فلن نقبل أن‬ ‫جزءا منهم يعانون األمرين بسبب السفر للدراسة في معاهد‬ ‫خارج القرية‪ .‬سنعمل على إعادة افتتاح معاهد مهنية راقية‬ ‫لتخدم أبناءنا في بلدنا وليس خارجها‪.‬‬

‫‪ .1‬مشكلة اجل�ي��ل ال �ش��اب ف��ي ق��ري��ة ط��رع��ان معروفة‪.‬‬ ‫(مشكلة ل��م تأبه لها اللجنة املعينة) وارت �ف��اع اسعار‬ ‫القسائم ف��ي احل��ي اجل��دي��د جعل بعض ه��ؤالء يتركون‬ ‫القرية‪ .‬كيف تنظرون لضائقة الشباب السكنية‪ ,‬وما هو‬ ‫السبيل للخروج من هذه الضائقة؟‬ ‫لقد تفاقمت مشكلة القسائم في طرعان بشكل ال مثيل له في‬ ‫معظم القرى العربية في البالد حتى وصل سعر القسيمة إلى‬ ‫ما يقارب املليون شيكل‪ .‬وقد حصل هذا بعد اتباع سياسة‬ ‫املناقصة ف��ي ت��وزي��ع القسائم‪ ،‬ه��ذه السياسة التي تبناها‬ ‫املجلس احمللي بقيادة رئيس اللجنة املعينة السابق حيث متكن‬ ‫أصحاب األموال والنفوذ من شراء القسائم بينما بقي الفقراء‬ ‫وأصحاب الدخل احملدود يعمهون في ضائقتهم ال حول لهم‬ ‫وال قوة‪.‬‬ ‫لذلك سنعمل على زي��ادة ع��دد القسائم بتسويق ع��ادل كي‬ ‫يصبح مبقدور كل محتاج أن يشتري قسيمة وكذلك تشكيل ‪ .3‬حاولت اللجنة املعينة االستيالء على ارض الوقف‪,‬‬ ‫جلنة مهنية خاصة م��ن املهندسني وموظفني آخ��ري��ن ذوي‬ ‫دراية ملعاجلة مشكلة القسائم للقضاء على املناقصات التي (القضية م�ع��روف��ة للجميع)‪ ,‬ووق ��وف اه��ل ال�ق��ري��ة في‬ ‫وج��ه املخطط منع تنفيذه‪ .‬م��ن جانبها ب��ادرت احلركة‬ ‫يستغلها أصحاب النفوذ واألموال‪.‬‬ ‫االسالمية ال��ى اقامة مدرسة على األرض‪ ,‬وق��د قوبلت‬ ‫‪ .2‬في مجال التربية والتعليم‪ ,‬ال يخفى عليكم واقع بالرفض من قبل اللجنة املعينة‪ ,‬ما هو موقفكم في هذه‬ ‫التربية والتعليم في الوسط العربي بشكل ع��ام‪ ,‬وفي القضية‪ ,‬وكيف ستتعاملون مع قضية املدرسة؟‬ ‫طرعان بشكل خاص‪ .‬حيث كان هناك ترديا مستمرا في لقد كانت وما زالت إشكالية توسيع وترميم ملعب كرة القدم‬ ‫موجودة في طرعان وق��د تفاقمت املشكلة في زم��ن اللجنة‬ ‫نتائج البجروت‪ ,‬ففي السنوات الثالث املاضية انخفضت‬ ‫املعينة‪ .‬نحن ضد أي اعتداء على أرض الوقف ول��ن نسمح‬ ‫نسبة النجاح من ‪ 47.41%‬في عام ‪ 2010‬الى ‪ 39.24%‬باملس بأي شبر من األراضي املقدسة في طرعان احلبيبة‪.‬‬ ‫في عام ‪ .2012‬كيف سيتم تغيير هذا الواقع‪ ,‬للنهوض الوقف ال ًيباع وال يوهب وال يورث‬ ‫بجيل جديد؟‬ ‫هذا منهجنا وهذا منطقنا السليم‪ ،‬وهذا موقفنا من كل ما هو‬ ‫ّ‬ ‫إن موقع مدرسة طرعان الثانوية في املكان الثالث قبل األخير وقف سواء في طرعان أو غيرها‪.‬‬ ‫األحمر‬ ‫الضوء‬ ‫يضيء‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫البجروت‬ ‫بنتائج‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫من هنا‪ ،‬فإننا لن نخلط السياسة بالدين ولهذا سنعمل على‬ ‫لدى املسؤولني‪ ،‬فقد انخفضت نسبة النتائج وهذا الواقع في بناء ملعب كرة قدم جديد في مكان آخر من مسطح القرية‪،‬‬ ‫طرعان بشكل ملحوظ في اآلونة األخيرة وأصبحت طرعان وق���د ح��ددن��ا ال��ب��دي��ل ف��ي أرض ع��ام��ة م��وج��ودة ف��ي املنطقة‬ ‫في املركز ‪ 134‬من ناحية حتصيل على الصعيد القطري وهذه الشرقية من البلد مبساحة لم يتم استغاللها ال تقل عن ‪12‬‬ ‫املعطيات تصنف طرعان في املرتبة الرابعة من أسفل الالئحة دومنا‪.‬‬ ‫في الوسط العربي في البالد‪ .‬نحن سنعمل على تأليف جلنة نحن مع تأسيس وبناء أي منشأة أو مؤسسة تعليمية‪ ،‬ثقافية‬ ‫تربوية ثقافية جامعة لتخطيط وتنفيذ برامج خاصة وتقدمي أو مهنية تخدم أبناء طرعان جميعا‪ :‬شبابا وشابات وأهالي‬ ‫توصيات بالنسبة للقرارت املصيرية التي تتعلق باملدارس‪ ،‬طرعان عامة فالعلم فريضة على كل مسلم ومسلمة‪.‬‬ ‫وخاصة املدرسة الثانوية‪.‬‬ ‫الشأن‬ ‫وأصحاب‬ ‫األهالي‬ ‫مع‬ ‫البناء‪،‬‬ ‫كما سنعمل‪ ،‬بالتعاون‬ ‫‪ .4‬كان واضحا تغيب اللجنة املعينة واملجلس احمللي‬ ‫على إرج��اع كل طالب طرعان الذين يتعلمون خارج القرية ف��ي ط��رع��ان ع��ن الساحة ف��ي قضية خ��ط ال�غ��از‪ ,‬بخالف‬ ‫إلى بلدهم للدراسة في ربوع أهاليهم لنوفر عليهم عناء السفر املجالس احمللية في كفركنا واملشهد‪ .‬ما هو موقفكم من‬ ‫والغربة‪ ،‬ناهيك عن الناحية املادية واالجتماعية حيث يدفع‬ ‫أهالي ه��ؤالء الطالب آالف الشواقل للمدارس والسفريات هذه القضية‪ ,‬وما هي خطتكم للحفاظ على ما تبقى من‬ ‫اراضي البلدة؟‬ ‫واملصاريف‪.‬‬ ‫ي��خ��رج م��ن ط��رع��ان ك��ل ص��ب��اح م��ا ي��ق��ارب ال��ع��ش��ر ح��اف�لات نحن نعتبر الصمت على جرمية مد خط الغاز في أراضينا‬ ‫مألى بأبناء بلدنا من جميع العائالت‪ ،‬مسلمني ومسيحيني‪ ،‬هو جرمية بحد ذاتها ارتكبتها إدارة املجلس السابقة بقيادة‬ ‫ويتكبدوا عناء السفر واالختالط بأبناء البلدات األخرى لتبقى رئيس اللجنة املعينة‪ .‬وإذ لم يرق لنا هذا األمر فقد سعينا‬ ‫روابطهم االجتماعية هشة في اخلارج وضعيفة في الداخل‪ .‬لتضخيم االحتجاج والتصدي لهذا امل��ش��روع فقمت منذ‬ ‫نحن نؤمن بطرعان ونؤمن أن م��دارس طرعان التي تخرج فترة وجيزة بتقدمي استئناف باسم مجموعة ال بأس بها‬ ‫منها األط��ب��اء وامل��ه��ن��دس��ون واحمل��ام��ون واملعلمون ورج��ال من أصحاب األراضي بواسطة محامي الذي ما برح يتابع‬ ‫األعمال الناجحون منذ أجيال كثيرة‪ ،‬هي املدارس التي يجب األمر بشكل مكثف وميكن االطالع على األمر بشكل مفصل‬ ‫أن تكمل مشوار التعليم والثقافة لكل أبناء هذا البلد الصالح‪ .‬لديه‪.‬‬


‫‪14‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫مشادات كالمية بني اهالي حي فوق العني واملسؤولني في مجلس كفركنا ‪:‬‬

‫امين ابوخلف‪ ":‬تظاهرنا من اجل حتصيل حقوقنا وحقوق أبنائنا"‬ ‫املجلس احمللي‪ ":‬معارضة بعض االهالي من احلي تسببت بتعطيل العمل لعدة شهور"!‬

‫تظاهر ص��ب��اح ي��وم االث��ن�ين ال��ع��ش��رات م��ن اهالي‬ ‫وط�ل�اب ح��ي ف���وق ال��ع�ين ف��ي ب��ل��دة ك��ف��رك��ن��ا‪ ،‬ام��ام‬ ‫امل��ج��ل��س احمل���ل���ي ب��س��ب��ب س����وء ال��ب��ن��ى ال��ت��ح��ت��ي��ة‪،‬‬ ‫والنواقص التي تعاني منها املدرسة اجلديدة وعدم‬ ‫وجود شبكة للصرف الصحي على حد وصفهم‪.‬‬ ‫ه���ذا ورف����ع امل��ت��ظ��اه��رون ال��ع��دي��د م���ن ال��ش��ع��ارات‬ ‫مطالبني املجلس احمللي بالتحرك واجناز املشروع‬ ‫ب��أس��رع وق��ت ممكن حيث ان��ه على ح��د وصفهم‬ ‫فأن الوضع لم يعد يحتمل‪ ،‬وح ّمل االهالي مجلس‬ ‫كفركنا مسؤولية البنى التحتية السيئة والطريق‬ ‫املؤدية الى احلي‪.‬‬ ‫وف����ي ال���ت���ظ���اه���رة ن��ش��ب ج�����دال ب�ي�ن امل��ت��ظ��اه��ري��ن‬ ‫واملسؤولني في املجلس مما استدعى تدخل الشرطة‬ ‫التي تواجدت في املكان لتهدئة األجواء‪ ،‬وفي حديث‬ ‫م��ع امي��ن اب��و خلف م��ن جلنة ح��ي ف��وق العني ق��ال‪:‬‬ ‫"قدمنا من اجل االحتجاج بسب املعاناة املريرة التي‬ ‫مرت علينا خالل عقد من الزمن حيث قمنا بتوجيه‬ ‫الكثير من املطالبات الشفوية واملكتوبة والتي لم‬ ‫ي���رد عليها امل��ج��ل��س ب��رس��ال��ة مكتوبة واح����دة منذ‬ ‫سنة ‪ .2007‬لقد قمنا في السابق بتعليق التظاهرة‬ ‫وتأجيلها وذلك بطلب من املجلس احمللي واعدا ايانا‬ ‫كعادته بأنه سيقوم بكل املطلوب خالل اسبوع‪ .‬لقد‬ ‫مرت ثالثة اسابيع ولم يحدث شيئا فقد قررنا بأن‬ ‫نقوم بكل ما في وسعنا من اجل حتصيل حقوقنا‬ ‫وحقوق ابنائنا وأال نصمت بعد اليوم‪ ،‬امام تقصير‬ ‫املجلس فهو متمثل في االساس في عدم وجود بنية‬ ‫حتتية ف��ي احل���ي‪ .‬حيث ان ال��ط��رق وع���رة وضيقة‬ ‫تكاد ال تصلح للدواب ومياه الصرف الصحي التي‬ ‫تتسرب من كل مكان في احل��ي وذل��ك بسبب عدم‬ ‫وجود شبكة للصرف الصحي وعدم وجود مدخل‬ ‫آم��ن من وال��ى احل��ي من ال��ش��ارع الرئيسي وال��ذي‬ ‫سبب ويسبب معاناة وألم كبيرين وحوادث كثيرة‬ ‫ألهالي احلي وأيضا افتتاح املدرسة االبتدائية (هـ)‬ ‫والتي ايضا ينقصها الكثير من االمور واملتطلبات‬ ‫اﻻساسية مما يجعلها غير قابلة ﻻستقبال الطالب‬ ‫واملتمثلة بعدم وج��ود كهرباء ف��ي امل��درس��ة وع��دم‬ ‫وجود شبكة اتصال وعدم وجود ملعب للرياضة‬ ‫(اوالدنا يلعبون في مدخل املدرسة)!! وعدم وجود‬ ‫طريق معبدة وأرصفة آمنة كذلك في الطريق املؤدي‬ ‫ال���ى امل���درس���ة وع���دم وج���ود ت��رخ��ي��ص م��ن وزارة‬ ‫املعارف وأيضا من اإلطفاء"‬ ‫وأضاف امين ابو خلف‪" :‬أما نحن فقد قررنا من‬

‫اليوم فصاعدا ع��دم التساهل في مطالبنا العادلة‬ ‫لدينا الكثير في جعبتنا من اخلطوات التصعيدية‪،‬‬ ‫ون��درس امكانية مقاضاة املسؤولني عن معاناتنا‬ ‫بشكل شخصي‪ ،‬وسنستمر في ذلك حتى بعد تولي‬ ‫رئيس جديد للمجلس‪ ،‬مطالبنا عادلة ومشروعة‬ ‫وغير محسوبة على أي جهة سياسية"‪ ،‬وتابع‬ ‫امي��ن اب��و خلف‪" :‬قمنا بإصطحاب ال��ط�لاب معنا‬ ‫ل��ن��ق��ول ان���ه ق��د ط��ف��ح ال��ك��ي��ل ول���م ن��ع��د نحتمل ه��ذا‬ ‫الوضع‪ ،‬ونفضل عدم ذهاب ابنائنا للمدرسة‪ ،‬كي‬ ‫ال يتعرضوا للخطر وما حصل من سوء تفاهم مع‬ ‫املسؤولني في املجلس كان فرديا وب��در من افراد‬ ‫ولم يكن لدينا اي نية بالتهجم على احد او تقليل‬ ‫االحترام امنا احتجاج مما يحصل في احلي ونتج‬ ‫عن غضب عميق من قبل االهالي واألخطار الكبيرة‬ ‫ال��ت��ي ت��واج��ه اوالده����م وامل��ع��ان��اة الكبيرة م��ن قبل‬ ‫املجلس الذي مياطل في االمر دون اي حترك وسط‬ ‫اخفاء احلقائق‪ .‬كانت هنالك مشادات كالمية فقط‬ ‫ول��م يكن تهجما على اح��د‪ .‬وأيضا املجلس يدعي‬ ‫ب��أن هنالك ح��اف�لات تقل ال��ط�لاب لكن ك��ان هنالك‬ ‫تصريح لهم انه في حال تعبيد الشارع سيتم الغاء‬ ‫احلافالت وه��ذا يعني تشكيل خطر على حياتهم‪.‬‬ ‫وال احد يرضى بهذا األمر"‬ ‫وفي حديث مع فهد دهامشة مدير قسم املعارف‬ ‫ف��ي امل��ج��ل��س احمل��ل��ي ق���ال‪" :‬مب���ا يتعلق ب��امل��درس��ة‬ ‫االبتدائية هـ عملنا بشكل كبير من اجل افتتاحها‬ ‫م��ع ب��داي��ة السنة ال��دراس��ي��ة وك��ان��ت هنالك مشكلة‬ ‫بالكهرباء وق��د احضرنا م��ول��دا كهربائيا وحلت‬ ‫املشكلة اما مشكلة الشارع في احلي لم يعبد بعد‬ ‫فإننا نقوم بنقل الطالب في احلافالت على حساب‬ ‫املجلس احمل��ل��ي وي��ت��م ارج��اع��ه��م ال��ى ال��ب��ي��وت ولم‬ ‫يكن هنالك اي داعي لإلضراب فاملدرسة عصرية‬ ‫ومجهزة بكل م��ا حتتاجه ول��م يكن هنالك حاجة‬ ‫إلخراج الطالب من اجل التظاهر فقد مت توفير كل‬ ‫ما يحتاجونه "‪.‬‬ ‫وف��ي حديث مع مدير ع��ام املجلس احمللي اسالم‬ ‫ام���ارة ق���ال‪" :‬امل��درس��ة افتتحت م��ع ب��داي��ة السنة‬ ‫ال��دارس��ي��ة بشكل ع��ادي ومبشاركة مندوبني من‬ ‫وزارة املعارف وهذا قرار كان من الصعب اتخاذه‬ ‫لكن رغ��م كل الصعوبات افتتحنا املدرسة بشكل‬ ‫عملي وسنواصل العمل حلل جميع االشكاليات‬ ‫املوجودة وقد التقينا مع جلان مختلفة وأطلعناهم‬ ‫ع��ل��ى م��ج��ري��ات االم����ور وأي��ض��ا امل��ع��ارض��ات التي‬

‫كانت من اه��ل احل��ي تسببت بتعطيل العمل لعدة‬ ‫شهور ونحن في ص��دد اقناع املقاول باستئناف‬ ‫العمل في الشارع وأيضا قمنا بإيصال املدرسة‬ ‫مب��ول��د ك��ه��رب��ائ��ي ب��ش��ك��ل م��ؤق��ت ال���ى ح�ين وص��ل‬ ‫امل��درس��ة ب��ش��رك��ة ال��ك��ه��رب��اء‪ .‬وق���د رأي��ن��ا ان���ه يجب‬ ‫افتتاح املدرسة هـ والتخفيف عن املدرسة أ ونعمل‬ ‫على جميع املشاكل العالقة فيما بعد‪ ،‬ونحن نتفهم‬ ‫مطالب االهالي وأيضا نتعامل مع ابنائهم كأبناء لنا‬

‫لكن‪ ,‬ان يقوموا بالقذف والتشهير باملوظفني فان‬ ‫ه��ذا االم��ر مرفوض كليا وال نريد اجللوس معهم‬ ‫وهم يعملون ضد مصلحة ابنائهم وضد املدرسة‬ ‫وي��ري��دون اغالقها ول��ن نسمح بذلك ونحن نعمل‬ ‫ليل مع نهار حلل جميع املشاكل"‪ ،‬وأضاف اسالم‬ ‫ام��ارة‪" :‬هنالك حافلة تقوم بإيصال الطالب الى‬ ‫املدرسة وتعيدهم الى بيوتهم ساملني وهذا كله على‬ ‫حساب املجلس‪".‬‬

‫المركز الثقافي اإلسالمي ‪ -‬كفركنا‬

‫إعالن‬ ‫يعلن املركز الثقافي االسالمي في كفركنا‬ ‫عن بدء التسجيل لـ ـ‬

‫دورات الرياضيات‬

‫حسب التفاصيل التالية‪:‬‬

‫دورة حتضير المتحان بجروت شتاء ‪2014‬‬

‫دورة تقوية رياضيات إعدادي ‪ -‬ثانوي‬

‫ من مستوى ‪ 801‬حتى ‪807‬‬‫له‬ ‫املسجل‬ ‫النموذج‬ ‫ مدة الدورة حتدد حسب‬‫ مدة الدورة ‪ 50‬ساعة‬‫(من ‪ 50 – 30‬ساعة)‬ ‫ مدة كل لقاء ساعتان‬‫شاقل‬ ‫‪500‬‬ ‫ساعة‬ ‫ تكلفة دورة ‪30‬‬‫ تكاليف الدورة ‪ 700‬شاقل‬‫‪ -‬تكلفة دورة ‪ 50‬ساعة ‪ 700‬شاقل‬

‫* افتتاح الدورة في حني اكتمال العدد ‪.‬‬ ‫* تقام الدورات في املركز الثقافي االسالمي في كفركنا حتت اشراف معلمني اكفاء‪.‬‬ ‫* على الراغبني بااللتحاق في الدورات التوجه ملكتبة الشافعي في كفركنا والتسجيل‬ ‫مع رسوم تكاليف الدورة‪.‬‬ ‫* سارعوا في التسجيل فاألماكن محدودة‬

‫لالستفسار يرجى االتصال على الرقم التالي ‪050-7955310 / 04-6516008‬‬ ‫باحترام‬ ‫إدارة املركز الثقافي االسالمي‬


‫‪16‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫فلسطينيو الداخل يحيون ذكرى هبة‬ ‫األقصى مبسيرة حاشدة بكفرمندا‬

‫اخ��ت��ت��م��ت م��س��اء ي���وم ال��ث�لاث��اء امل��س��ي��رة امل��رك��زي��ة‬ ‫ال�� ُق��ط��ري��ة ال��ت��ي دع���ت إل��ي��ه��ا جل��ن��ة امل��ت��اب��ع��ة العليا‬ ‫للجماهير العربية والتي احتضنتها قرية كفرمندا‬ ‫اجلليلية إحيا ًء للذكرى الثالثة عشرة لهبة القدس‬ ‫واألقصى وشهدائها الثالثة عشر‪.‬‬

‫وشارك‪ ،‬في املسيرة اآلالف من اجلماهير العربية‬ ‫الفلسطينية في الداخل التي وصلت من مختلف‬ ‫القرى واملدن العربية من اجلليل واملثلث والنقب‪،‬‬ ‫ك���ان ف��ي مقدمتهم أع��ض��اء جل��ن��ة امل��ت��اب��ع��ة العليا‬ ‫وق��ي��ادات احلركات واألح���زاب السياسية‪ ،‬ومنهم‬

‫حشد كبير ف��ي ال��زي��ارة التقليدية لبيت‬ ‫ال �ش �ه �ي��د م �ح �م��د خ �م��اي �س��ي م ��ن ك�ف��رك�ن��ا‬ ‫كعادته في كل عام ومنذ ‪ 13‬عاما‬ ‫ق��ام وف��د م��ن اللجنة الشعبية في‬ ‫ك��ف��رك��ن��ا‪ ,‬وش��خ��ص��ي��ات اجتماعية‬ ‫وس��ي��اس��ي��ة ودي��ن��ي��ة ب���زي���ارة بيت‬ ‫الشهيد محمد غالب خمايسي‪.‬‬ ‫وقد رحب اهل الشهيد باحلضور‪,‬‬ ‫وحت���دث باسمهم امل��رب��ي شحادة‬ ‫خمايسي‪ ,‬الذي اثنى على الزيارة‬ ‫واحل��ض��ور‪ ,‬واثنى على التواصل‬ ‫م��ع اه���ل ال��ش��ه��ي��د‪ .‬وش��ك��ر اللجنة‬ ‫الشعبية على مساعيها بإقامة مثل‬ ‫هذه الفعالية منذ ‪ 13‬عاما‪.‬‬ ‫وتطرق االستاذ شحادة للمسجد االقصى الذي‬ ‫من اجله استشهد محمد و‪ 12‬آخرين‪ .‬وحتدث‬ ‫عن املؤمرات التي حتاك للمسجد األقصى‪ ,‬وعن‬ ‫السعي احلثيث لدى املؤسسة االسرائيلية للنيل‬ ‫منه‪.‬‬ ‫ث���م حت����دث ال��س��ي��د م��ن��ص��ور ده���ام���ش���ة ممثال‬ ‫ع��ن اللجنة الشعبية‪ ,‬مبينا دوره����ا ف��ي اح��ي��اء‬ ‫املناسبات الشعبية والوطنية‪ .‬ومؤكدا على اهمية‬ ‫استمرارها حتى ما بعد االنتخابات‪ ,‬لتكون جنبا‬ ‫الى جنب مع ادارة املجلس احمللي للسعي الى حل‬ ‫املشاكل التي تداهم مجتمعنا‪ ,‬واكمال مشوارها‬ ‫في طرح القضايا الوطنية والشعبية‪.‬‬ ‫من جهته حتدث الشيخ كمال خطيب عن اهمية‬

‫اح��ي��اء املناسبة‪ ,‬وش���دد على م��ا ذك���ره منصور‬ ‫ده��ام��ش��ة م���ن ض����رورة اس��ت��م��رار ع��م��ل اللجنة‬ ‫املعينة‪ ,‬حتى بعد انتخاب مجلس محلي جديد‪,‬‬ ‫بعد رحيل اللجنة املعينة‪ .‬وحت��دث الشيخ عن‬ ‫الوضع العام‪ ,‬وعن اطماع املؤسسة االسرائيلية‬ ‫التي لم تنقطع‪ ,‬للمس باملسجد االقصى املبارك‪,‬‬ ‫وبناء الهيكل املزعوم‪ ,‬او خلق واقع جديد كالذي‬ ‫في احلرم االبراهيمي في اخلليل‪ .‬هذه االطماع‬ ‫التي لم تعد سرا‪ ,‬وطفت الى السطح وأصبحت‬ ‫علنية ال تخاف املؤسسة االسرائيلية من اعالنها‪,‬‬ ‫وذل��ك ظنا منها ان واق��ع العالم العربي اجلديد‪,‬‬ ‫املنشغل ب��ال��ث��ورات‪ .‬لن يحرك ساكنا ملا يحدث‬ ‫في االقصى‪ .‬متناسيا ان هناك مليون فلسطيني‬ ‫ف��ي ال��داخ��ل وض��ع��وا دم��اءه��م وأرواح���ه���م ف��داء‬ ‫لألقصى‪.‬‬

‫رئ��ي��س جل��ن��ة امل��ت��اب��ع��ة ال��ع��ل��ي��ا للجماهير العربية‬ ‫محمد زي��دان ورئيس احلركة اإلسالمية الشيخ‬ ‫رائد صالح ونائبيه الشيخ كمال خطيب والشيخ‬ ‫حسام أبو ليل‪ ،‬وأعضاء كنيست عرب‪ ،‬منهم محمد‬ ‫ب��رك��ة وح��ن�ين زع��ب��ي وج��م��ال زح��ال��ق��ة ومسعود‬

‫غ���ن���امي‪ ،‬وك���ذل���ك ش����ارك م��ح��م��د ك��ن��اع��ن��ة وال��ش��ي��خ‬ ‫حماد أبو دعابس وتوفيق عبدالفتاح وغيرهم من‬ ‫الشخصيات السياسية واالجتماعية ومرشحي‬ ‫املجالس احمللية والبلديات‪..‬‬ ‫وانطلقت امل��س��ي��رة م��ن م��دخ��ل ال��ب��ل��دة‪ ،‬حيث رفع‬

‫احياء ذكرى شهيد األقصى محمد خمايسي في كفركنا‬ ‫بحضور وف��د من القيادات العربية من‬ ‫جميع مركبات جلنة املتابعة‪ ,‬والعشرات‬ ‫م��ن أب��ن��اء ب��ل��دة كفركنا بجميع أطيافها‬ ‫وان��ت��م��اءات��ه��ا السياسية وال��دي��ن��ي��ة ي��وم‬ ‫االربعاء صباحا‪ .‬احتضنت باحة النصب‬ ‫ال���ت���ذك���اري ل��ش��ه��داء ك��ف��رك��ن��ا م��راس��ي��م‬ ‫ق��راءة الفاحتة على روح الشهيد محمد‬ ‫خ��م��اي��س��ي وش����ه����داء ك��ف��ر ك���ن���ا‪ ,‬وض��ع‬ ‫أكاليل ال��زه��ور على قبر شهيد القدس‬ ‫واالقصى‪.‬‬ ‫وبرز بني احلضور رئيس جلنة املتابعه‬ ‫محمد زيدان‪ ,‬ورئيس احلركة االسالمية‬ ‫الشيخ رائد صالح‪ ,‬ونائبه الشيخ كمال‬ ‫خطيب‪ ,‬وق��ي��ادات ال��داخ��ل الفلسطيني‪,‬‬ ‫وم��رش��ح��و ال��رئ��اس��ة للمجلس احمل��ل��ي‪,‬‬ ‫وشخصيات اجتماعية ب��ارزة‪ ,‬واعضاء‬ ‫وممثلو اللجنة الشعبية‪.‬‬ ‫انطلقت امل��راس��ي��م ب��ق��راءة الفاحتة على‬ ‫روح الشهيد وم���ن ث��م وض��ع��ت أكاليل‬ ‫ال��زه��ور على املجسم ال��ت��ذك��اري‪ ,‬من ثم‬ ‫ت��وج��ه احل��ض��ور ال���ى م��ك��ان استشهاد‬ ‫محمد خمايسي‪ ,‬وتوجهوا بعد ذلك الى‬ ‫امل��ق��ب��رة االس�لام��ي��ة ب��ال��ق��رب م��ن مسجد‬ ‫عمر بن اخلطاب لقراءة س��ورة الفاحتة‬ ‫على ارواح شهداء كفركنا‪.‬‬ ‫وف���ي ح��دي��ث م��ع ال��ش��ي��خ ك��م��ال خطيب‬ ‫نائب رئيس احلركة االسالمية قال ‪":‬‬ ‫كما ي��ق��ول امل��ث��ل العربي م��ا اش��ب��ه الليل‬

‫ب��ال��ب��ارح��ة وال���ظ���روف ال��ت��ي ك��ان��ت فيها‬ ‫انتفاضة ال��ق��دس واألق��ص��ى ف��ي العام‬ ‫‪ 2000‬ت��ك��اد ت��ك��ون مطابقة مل��ا يعيشه‬ ‫ال���ق���دس ف���ي ه���ذه االي�����ام وح���ال���ة ت��وغ��ل‬ ‫اس��رائ��ي��ل��ي غ��ي��ر م��س��ب��وق��ة وان��ت��ه��اك��ات‬ ‫والرغبة في التقسيم وهذا يأتي في ظل‬ ‫استغنام السلطات االسرائيلية للواقع‬ ‫العربي املضطرب وانشغال االم��ة بكل‬ ‫م��ا ي��ج��ري جعل املؤسسة االسرائيلية‬ ‫ت����ق����وم االن ك���ال���ل���ص ال�������ذي ي��ت��س��ل��ل‬ ‫خلسة م��ن اج��ل ان ينهب‪ .‬لذلك شعبنا‬ ‫الفلسطيني ف��ي ال��داخ��ل ال���ذي انتفض‬ ‫ف��ي ال��ع��ام ‪ 2000‬وق���دم ‪ 13‬شهيدا ما‬

‫زال مطالبا ب��أن ي��ؤدي دوره كحارس‬ ‫امني ووف��ي للمسجد االقصى والقدس‬ ‫حتى لو ادار كل العرب وك��ل املسلمني‬ ‫ظ��ه��وره��م للقدس واألق��ص��ى‪ .‬واألص��ل‬ ‫ان نكون نحن السد املنيع وخط الدفاع‬ ‫عن املسجد االقصى ولن يبقى لألقصى‬ ‫ضني في ظل وج��ود هذا الشعب االمني‬ ‫وال شك اننا في الداخل عندنا اختالف‬ ‫ف��ي وج��ه��ات ال��ن��ظ��ر ف��ي ظ��ل م��ا يجري‬ ‫ف��ي العالم العربي لكن نأمل ان نلتقي‬ ‫ع��ل��ى ال��ق��واس��م امل��ش��ت��رك��ة ال��ت��ي جتعلنا‬ ‫م��ت��وح��دي��ن ض��د االح���ت�ل�ال االس��رئ��ي��ل��ي‬ ‫والذي يريد ان نصبح قطيعا بال رعية "‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫امل��ش��ارك��ون فيها األع�ل�ام الفلسطينية واألع�ل�ام ال��س��وداء‪ ،‬وحملوا‬ ‫صور الشهداء والشعارات املختلفة منها "املجد واخللود لشهدائنا‬ ‫األبرار"‪ ،‬وهتفوا بهتافات تطالب مبعاقبة قتلة الشهداء وأخرى تندد‬ ‫بسياسية املؤسسة اإلسرائيلية الرسمية ضد املواطنني العرب ومنها‬ ‫"ما منهاب ما منهاب إسرائيل دولة إرهاب"‪.‬‬ ‫وجابت املسيرة الشارع الرئيسي‪ ،‬وص��وال ال��ى ساحة حي النبعة‬ ‫حيث أقيم مهرجان خطابي تولى عرافته الدكتور إي��اد عيساوي‪،‬‬ ‫وحتدث فيه شقيق الشهيد رامز بشناق باسم ذوي الشهداء حلمي‬ ‫بشناق‪ ،‬ورئيس جلنة املتابعة العليا للجماهير العربية محمد زيدان‬ ‫رئيس جلنة املتابعة وافتتح بتالوة من القرآن الكرمي تالها الشيخ‬ ‫فتحي زيدان‪.‬‬ ‫وج��دد أهالي شهداء هبة القدس واألقصى مطالبتهم بفتح امللفات‬ ‫ومحاكمة قتلة فلذات أكبادهم‪ ،‬والذين ما زالوا طلقاء‪ ،‬رغم مرور‪13‬‬ ‫عا ًما على مقتل واستشهاد ‪ 13‬شا ًّبا في مواجهات دامية وقعت مع‬ ‫الشرطة في مختلف البلدات العربية‪ ،‬في مطلع شهر تشرين أول‪/‬‬ ‫أكتوبر من العام ‪ 2000‬بعد الزيارة االستفزازية التي قام بها شارون‬ ‫لساحات املسجد األقصى‪.‬‬

‫ذكرى راسخة‬

‫وق��ال حلمي بشناق ‪-‬ال��ذي ألقى كلمة ذوي الشهداء‪ -‬في معرض‬ ‫كلمته‪" :‬جنتمع هذا اليوم وكما في ك ّل عام إلحياء هذه الذكرى الغالية‬ ‫على قلوبنا والراسخة في أذهاننا ‪ ،‬ذكرى انتفاضة القدس واألقصى‪،‬‬ ‫وننقل هذه الذكرى من جيل إلى جيل‪ ،‬كي تعرف األجيال القادمة أننا‬ ‫نعيش في واحة العنصرية والهمجية وأن تعرف األجيال القادمة أن‬ ‫هناك أجياال ضحوا بالغالي والنفيس من أجل العيش بحرية وكرامة‬ ‫‪ ،‬أال وهم شهداؤنا األبرار"‪.‬‬

‫بأي موقف او اي طريق‬ ‫س��ي��اس��ي ك���ان م���ن قبل‬ ‫ال��داخ��ل الفلسطيني لن‬ ‫تؤثر بتاتًا على االتفاقية‬ ‫وال����ف����ط����رة وال���ش���ع���ور‬ ‫ب��أن��ن��ا م��س��ؤول��ون جت��اه‬ ‫ق��ض��ي��ت��ن��ا وم��ق��دس��ات��ن��ا‬ ‫وشهدائنا " ‪،‬مشيرا ً الى‬ ‫أن "فلسطينيي الداخل‬ ‫س����ي����ب����ق����ون م���ت���ح���دي���ن‬ ‫بعقيدة التضحية وان‬ ‫الفلسطينيني ال ينحنون‬ ‫وسيستشهدون دفاعا ً‬ ‫عن ارضهم وحقهم بكل‬ ‫ش��يء ان ك��ان ب��األرض‬ ‫او باملقدسات"‪.‬‬ ‫وب�ين زي���دان ف��ي كلمته‬ ‫"إننا جميعا تتفق على‬ ‫ش�����يء واح������د ُي���وح���دن���ا‬ ‫ع���ن���دم���ا ي��ت��ع��ل��ق األم����ر‬ ‫مب��ص��ي��رن��ا وم��ق��دس��ات��ن��ا‬ ‫وال���������������ذي م��������ن أج����ل����ه‬ ‫نستشهد ونضحي"‪.‬‬

‫"هنا باقون‪"..‬‬

‫وأض��اف زي��دان‪" :‬إن كانت املؤسسة اإلسرائيلية تظن أن املسجد‬ ‫األقصى وكنيسة القيامة وكل املقدسات في القدس وغيرها من بلدات‬ ‫في الداخل الفلسطيني هي لقمة سهلة فهم مخطئون‪ ،‬وإذا اعتقدوا‬ ‫"مسؤولون جتاه قضيتنا"‬ ‫بأن الظلم والتمييز والقهر سيثنينا عن نضالنا فإنهم واهمون‪ ،‬وإذا‬ ‫والقى رئيس جلنة املتابعة محمد زي��دان الذي وقف امام اجلماهير‬ ‫ظنوا أن هدم البيوت‪ ،‬كما في العراقيب‪ ،‬سيثني عزائمنا فهم واهمون‬ ‫أن "هذه الذكرى هي سنوية لكنها ستبقى راسخة‬ ‫كلمة ‪ ،‬اكد فيها ّ‬ ‫فكلنا عزم وارادة ونحن هنا باقون ما دام الزعتر والزيتون"‪.‬‬ ‫فينا وبكل فرد منا " ‪ ،‬مشي ًرا بالقول "رغم وجود اختالفات بالرأي او‬ ‫وأوض��ح زي��دان أن "امل��ج��ازر التي ارتكبتها املؤسسة اإلسرائيلية‬

‫تنظيف املجسم التذكاري لشهداء كفركنا‬ ‫ضمن نشاطاتها السنوية وكما‬ ‫ت���ع���ودت ف���ي ك���ل ع����ام‪ ,‬ق��ام��ت‬ ‫م��ج��م��وع��ة م��ن ش��ب��اب مسجد‬ ‫عثمان ب��ن عفان ف��ي كفركنا‪,‬‬ ‫مب���ش���ارك���ة ج����ي����ران امل��س��ج��د‬ ‫بحملة تنظيف وترميم املجسم‬ ‫ال���ت���ذك���اري ل��ش��ه��داء ك��ف��رك��ن��ا‬ ‫االب��رار‪ .‬وذل��ك إج�لاال وإكبارا‬ ‫ل��ل��ذي��ن ض��ح��وا ب��دم��ائ��ه��م ف��داء‬

‫ل�لأرض والوطن‪ ,‬والستقبال‬ ‫اجل��م��اه��ي��ر ف��ي م��ك��ان املجسم‬ ‫التذكاري بهدف إحياء ذكرى‬ ‫ان��ت��ف��اض��ة ال��ق��دس واألق��ص��ى‬ ‫والتي استشهد خاللها الشهيد‬ ‫محمد خمايسي ابن البلدة‪.‬‬ ‫يذكر ان الشيخ ج�لال زعبي‬ ‫ام���ام وخطيب مسجد عثمان‬ ‫بن عفان "رض��ي الله عنه"‪,‬‬

‫ك���ان امل���ب���ادر للمعسكر ال��ذي‬ ‫ش���م���ل ع���م���ل���ي���ات ال��ت��ن��ظ��ي��ف‬ ‫وت���ق���ل���ي���م االش�����ج�����ار وري���ه���ا‬ ‫جتهيزا لذكرى هبة االقصى‪.‬‬ ‫م�����ن ج���ان���ب���ه ش���ك���ر ال��ش��ي��خ‬ ‫ج�لال زع��ب��ي ج��ي��ران املسجد‬ ‫والنصب ال��ت��ذك��اري وك��ل من‬ ‫ساهم وعمل اكراما لشهدائنا‬ ‫االبرار‪.‬‬

‫‪17‬‬

‫كثيرة وليست فقط ما كان في هبة االقصى‪ ،‬فهناك مجزرة كفرقاسم‬ ‫‪ 1956‬وم��ج��زرة صندلة ‪ 1957‬وغيرها م��ن امل��ج��ازر والتهجير‬ ‫واحلصار قبل عام ‪ 1948‬وبعده"‪.‬‬ ‫وذ ّك���ر زي���دان ب��أس��رى فلسطينيي ال��داخ��ل ف��ي سجون االحتالل‬ ‫منو ًها "أننا كنا قد ارسلنا برسالة للرئيس الفلسطيني أبو مازن‪،‬‬ ‫خالل املفاوضات االخيرة‪ ،‬مطالبني بأخذ أسرانا من عرب الداخل‬ ‫باحلسبان‪ ،‬وتبشرت خي ًرا من جوابه‪ ،‬لكننا ما زلنا ننتظر النتائج‪،‬‬ ‫ومن هنا أعود وأتوجه للسيد أبو مازن بأن يكون نصيب ألسرى‬ ‫ال��داخ��ل خ�لال امل��ف��اوض��ات م��ن أج��ل حت��ري��ر االس����رى‪ ،‬ف�لا ميكن‬ ‫ان نكون مظلومني م��ن اجل��ان��ب اإلسرائيلي وأي��ض��ا م��ن اجلانب‬ ‫الفلسطيني"‪.‬‬


‫‪18‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫ال � � �ن� � ��اص� � ��رة ‪ :‬ت� � �ك� � ��رمي اس � ��ر‬ ‫ش � � � � �ه � � � � ��داء االن � � �ت � � �ف � � ��اض � � ��ة‬ ‫ب��امل �س �ج��د األق � �ص� ��ى امل� �ب ��ارك‬ ‫ع���ل���ى ش�����رف ال����ذك����رى ال‪ 13‬ل��ه��ب��ة ال���ق���دس‬ ‫واألقصى‪ ،‬نظمت احلركة اإلسالمية في مدينة‬ ‫الناصرة ي��وم األح��د حفل تكرمي ألس��ر شهداء‬ ‫الناصرة ( عمر ع��ك��اوي وإي���اد لوابنة ووس��ام‬ ‫يزبك ) ‪،‬في املصلى القبلي في املسجد األقصى‬ ‫بعد صالة الظهر ‪.‬‬ ‫أفتتح احلفل ب��ت�لاوة م��ن ال��ق��رآن ال��ك��رمي تالها‬ ‫الشاب أنس محاميد من طالب مصاطب العلم‪،‬‬ ‫وقام على العرافة الشيخ فارس عابد‪،‬بينما ألقى‬ ‫الشيخ إيهاب خليل مسئول احلركة اإلسالمية‬ ‫في الناصرة كلمة ح��ول املناسبة ‪.‬وف��ي نهاية‬ ‫االح��ت��ف��ال ك��رم��ت أس��ر ش��ه��داء ال��ن��اص��رة ب��درع‬ ‫ال��ك��رام��ة ‪ .‬وق���د تسلم ال����درع ن��ي��اب��ة ع��ن عائلة‬ ‫الشهيد عكاوي احلاج عدنان يزبك‪ ،‬وعن عائلة‬ ‫الشهيد اللوابنة تسلم الدرع عمه احلاج عيسى‬

‫ل��واب��ن��ة‪ ،‬ع���ن ع��ائ��ل��ة ال��ش��ه��ي��د ي��زب��ك‬ ‫تسلمت الدرع والدة الشهيد ‪.‬‬ ‫وق��د عقب الشيخ إيهاب خليل على‬ ‫حفل التكرمي قائال "‪ :‬خرجنا بحمد‬ ‫ال��ل��ه ف��ي ح��اف�لات م��ن ال��ن��اص��رة مع‬ ‫م��س��ي��رة ال��ب��ي��ارق وص��ل��ي��ن��ا الظهر‪،‬‬ ‫وك�����ان ه���ن���اك ب��رن��ام��ج ب��ع��د ص�لاة‬ ‫الظهر مباشرة وكلمة في فضل الشهادة في‬ ‫سبيل الله وما حصل في عام ‪ 2000‬من دخول‬ ‫امل��ج��رم ش���ارون إل��ى املسجد األق��ص��ى امل��ب��ارك‪،‬‬ ‫ومواساة األهل وحثهم على املرابطة في املسجد‬ ‫األقصى املبارك‪ ،‬وانتهى البرنامج بتقدمي درع‬ ‫الكرامة ألس��ر الشهداء ‪ .‬وأس��أل الله سبحانه‬ ‫وتعالى أن يتقبل منا هذه الفعالية التي جاءت‬ ‫مع إحياء ذكرى هبة القدس واألقصى"‪.‬‬

‫وض� � � � � � � ��ع أك� � � � ��ال � � � � �ي� � � � ��ل ال� � � � � � ��زه� � � � � � ��ور ع � �ل � ��ى‬ ‫ق� � � � � � �ب � � � � � ��ور ش � � � � � � � �ه� � � � � � � ��داء ال� � � � � �ن � � � � ��اص � � � � ��رة‬ ‫قام وفد كبير من قيادة اجلماهير‬ ‫ال��ع��رب��ي��ة ص���ب���اح ي����وم ال��ث�لاث��اء‬ ‫بزيارة قبور الشهداء في مدينة‬ ‫الناصرة وقراءة الفاحتة ووضع‬ ‫اكاليل الزهور‪.‬‬ ‫وش������ارك ف���ي ال����زي����ارة ال��ش��ي��خ‬ ‫رائ������د ص��ل��اح رئ���ي���س احل���رك���ة‬ ‫االسالمية ونائبه الشيخ كمال‬ ‫اخلطيب والناطق الرسمي باسم‬ ‫احلركة االسالمية احملامي زاهي‬ ‫جنيدات وعضو املكتب السياسي‬

‫السيد توفيق محمد ال��ى جانب‬ ‫رئيس بلدية الناصرة املهندس‬ ‫رام��ز جرايسي وق��ي��ادات محلية‬ ‫واه��ال��ي ال��ش��ه��داء ك��م��ا وش���ارك‬ ‫رئيس جلنة املتابعة محمد زيدان‬ ‫والسيد محمد بركة والدكتور‬ ‫جمال زحالقة وآخرون‪.‬‬ ‫وحتدث املهندس رامز جرايسي‬ ‫بهذه املناسبة‪.‬‬ ‫ث��م حت��دث رئيس جلنة املتابعة‬ ‫ال��س��ي��د محمد زي����دان ف��اك��د في‬

‫كلمته ع��ل��ى وج����وب امل��ش��ارك��ة‬ ‫وإحياء هذه الذكرى في كل عام‪،‬‬ ‫أن قضية الشهداء‬ ‫وأ ّك���د على ّ‬ ‫�����س ك��� ّل‬ ‫ه����ي ق��ض��ي��ة ع���ام���ة مت ّ‬ ‫اجلماهير العربية‪ ،‬ثمه تط ّرق‬ ‫إل����ى ق��ض��ي��ة امل��س��ج��د األق��ص��ى‬ ‫امل��ب��ارك وامل��س��اع��ي التي جتري‬ ‫لتقسيمه زمانا ً ومكانا ً مشددا‬ ‫على وج���وب ال��ت�لاح��م م��ن أجل‬ ‫ال��وق��وف ام���ام ه���ذه املخططات‬ ‫الهدامة ‪.‬‬

‫وفي حديث مع والدة الشهيد وسام يزبك " أم‬ ‫وس��ام " قالت ‪ ":‬نشكر كل من ساهم في هذا‬ ‫االحتفال والتكرمي‪ ،‬بارك الله فيهم وأسال الله‬ ‫أن يجعله في ميزان حسناتهم ويجعلهم ذخرا‬ ‫لإلسالم وللمسلمني" ‪.‬‬ ‫واضافت ‪" :‬أثناء االحتفال عادت ذاكرتي إلى‬ ‫عام ‪ 2000‬وتذكرت كل األحداث والوقائع‪ ،‬كان‬ ‫الشهيد وسام شابا خلوقا وقدوة للشباب امللتزم‬ ‫ح��ي��ث ك���ان ي��ص��وم وي��ص��ل��ي وأخ�لاق��ه حميدة‪،‬‬

‫الفراق صعب ج��دا لكن ابني قضى شهيدا في‬ ‫سبيل الله ومن أجل األقصى املبارك"‪.‬‬ ‫أما عم الشهيد إياد لوابنة احلاج عيسى لوابنة‬ ‫فقال ‪ ":‬لفتة طيبة م��ن احل��رك��ة االسالمية أن‬ ‫تقوم على هذا االحتفال والتكرمي‪ ،‬فرغم مرور‬ ‫‪ 13‬سنة على ذكرى استشهاد ابنائنا إلى أنه لن‬ ‫يأتي اليوم الذي ننسى فيه شهداءنا وسنبقى‬ ‫أوف���ي���اء ل��ه��م ول��ل��ق��ض��ي��ة ال��ت��ي اس��ت��ش��ه��دوا من‬ ‫أجلها"‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫‪19‬‬

‫ُ‬ ‫"أمسكت قاتل‬ ‫ابني رامز بشناق‬ ‫من تالبيب ثوبه‬ ‫وهززته"‬ ‫استشهاد ابنها‪ ،‬وهي ال تنسى تفاصيلها‪ ،‬ما سبقها من أح��داث‪ ،‬ما‬ ‫شعرت به‪ ،‬تقول‪" :‬في تلك اللحظات اشت ّد إطالق النار من قبل القوات‬ ‫بأن‬ ‫االسرائيلية‪ ،‬وقبل أن يصلني خبر استشهاد ابني رامز‪ ،‬شعرت ّ‬ ‫شيئًا قد حصل‪ ،‬ما استطعت اجللوس‪ ،‬أصعد إلى سطح املنزل وأنزل‬ ‫وأدعو الله أن يحميهم"‪.‬‬ ‫وتتابع قائلة‪" :‬خرجت إلى الشارع فرأيت ابني حلمي يبكي ويصيح‬ ‫يطلب مفتاح سيارة‪ ،‬فسألته عن احلاصل‪ ،‬مات حمد ميه؟‪ ..‬استشهد‬ ‫علي‪ ،‬فبعد أن أخذ مفتاح السيارة توجه الى‬ ‫حمد؟ لكن دون أن ير ّد ّ‬ ‫العيادة وحلقته أنا وزوج��ي‪ ،‬وهناك قلت‪ :‬أري��د أن أرى ابني حمد‪،‬‬ ‫حجة)‪ ،‬قال ابني راجي‬ ‫فقيل لي‪( :‬مش حمد يا حجة‪ ..‬هذا رامز يا ّ‬ ‫وقتها‪ :‬استشهد رامز وكان يبكي واجلميع كانوا يبكون"‪.‬‬

‫تقرير‪ :‬عبدالله زيدان‬ ‫ك��ان لفقدانها ولدها وفلذة كبدها األث��ر البالغ على قلبها واجل��رح‬ ‫ال��ن��ازف ال��ذي م��ا ان��دم��ل‪ ،‬رغ��م م��رور ‪ 13‬سنة على ارتقائه شهي ًدا‬ ‫بإذن الله‪ -‬عند بارئه حيًّا ُيرزق‪.‬‬‫كلمات لها األثر على القلوب بدأت بها‪ ،‬وعيونها تنطق أحر ًفا أبلغ من‬ ‫أي كلمة‪ ،‬تقول األم الثكلى كلمات سطرتها بدم ولدها‪ ،‬فلذة كبدها‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫"األم تنسى ك ّل شيء لكنها ال تنسى ابنها أب ًدا‪"...‬‬ ‫قبل ‪ 13‬سنة م��ن اآلن وبالتحديد بتاريخ ‪2000/10/3‬م فقدت‬ ‫األم ولدها رامز بشناق ابن قرية كفرمندا وهو واحد من ‪ 13‬شهي ًدا‬ ‫ارت��ق��وا ف��ي هبة ال��ق��دس األق��ص��ى ف��ي ال��ف��احت م��ن تشرين أول عام‬ ‫‪ 2000‬للميالد‪ ،‬إنها احلاجة حليمة بشناق التي روت في لقائها مع‬ ‫"فلسطينيو‪ "48‬تفاصيلاً ال تنساها أب ًدا مهما بلغت من العمر ومهما‬ ‫م ّر عليها الدهر وطال‪..‬‬ ‫موت رامز ال أمسكت قاتل ابني من تالبيب ثوبه وهززته‪..‬‬ ‫تقول‪" :‬األم تنسى ك ّل شي ٍء لكنها ال تنسى ابنها أب ًدا‪ُ ،‬‬ ‫جت األم مائة ولد فبعد مثل هذه احلادثة ال ميكن‬ ‫أنسا ُه أب ًدا‪ ،‬ولو ز َّو ْ‬ ‫تتباع والدة الشهيد رامز بشناق روايتها للتفاصيل املتأصلة في ذاكرتها‬ ‫لها أن تفرح‪ ،‬لن تفرح أب ًدا ولن يكون في قلبها متسع للفرح‪ ،‬زوجت‬ ‫كنقش على حجر‪" :‬أثناء توجه سيارة اإلسعاف إل��ى املستشفى كان‬ ‫أوالدي وأنا ال أملك أن أحبس دموعي لفراق ابني رامز‪ ،‬وال أستطيع‬ ‫املسعفون يحاولون اسعاف رام��ز‪ ،‬إال أن��ه توفي الح ًقا‪ ،‬ونحن رجعنا‬ ‫إال أن أقول‪( :‬رحمه الله ‪ ،‬الله يرضى عليه ويسهل عليه‪ ،‬الله أكرمه‬ ‫إلى ال��وراء لكن القوات االسرائيلية لم تسمح لنا بالعودة عند أطراف‬ ‫مبوتة شريفة)‪.‬‬ ‫قريتنا كفرمندا والعبور فنزلت من السيارة وأمسكت أحدهم من تالبيب‬ ‫ثوبه وهززته ثالث مرات وقلت له‪ :‬قتلت لي ابني وال تريد مني أن أم ّر؟‬ ‫ماذا تريدون منا ً‬ ‫أيضا؟ وأنا أدعو عليهم أن ينتقم الله منهم‪ .‬الشاهد أن‬ ‫استشهد رامز‪..‬‬ ‫آخر محكمة ذهبت إليها ‪ ،‬والله رأيت ذلك الشخص نفسه الذي أمسكته‬ ‫وأخ���ذت أم الشهيد رام���ز تتذكر تلك اللحظات م��ا قبل تلقيها نبأ وه��ززت��ه على أط���راف القرية ه��و نفسه ال��ذي قتل رام���ز‪ ،‬لكني ل��م أكن‬

‫أن ام��رأة أمسكته عند أطراف‬ ‫أعرف ذلك‪ .‬ونفسه خالل احملاكمة قال‪ّ ،‬‬ ‫القرية هناك وهزته وقالت له‪ :‬ملاذا قتلت ابني؟‪ ..‬فسأله القاضي‪ ،‬ما كان‬ ‫شعورك ملا سألتك أمه عن األمر‪ ،‬فرد عليه ضاح ًكا ‪ ،‬تأثرت قليلاً !‬ ‫وملا رأيت منه هذا أخذت أدعو عليه بأن ينتقم الله منه وقلت "ريتك‬ ‫مثل ما حرمتني من رامز‪ ،‬يِحرمك الله من أوالدك‪"..‬‬

‫رامز طلب الشهادة‪..‬‬ ‫تقول األم التي ش ّرفها الله بأن يكون ابنها شهي ًدا‪" ،‬ابني رامز طلب‬ ‫الشهادة فأعطاه الله اياها‪ ،‬كان يتمنى أن يرزقه الله بالشهادة ودائ ًما‬ ‫ما كنت أسمع ذلك منه‪ ،‬وقال لي مرة‪ :‬أمتنى أن أكون أول شهيد في‬ ‫هذه البلدة‪ ،‬فأخبرته أن خاله استشهد من قبلك في نكبة ال‪ 48‬عند‬ ‫تلة الديدبة القريبة من البلدة‪ ،‬هل تريد أن يحدث لك كما حدث خلالك‪،‬‬ ‫فقال لي‪ :‬يا ليت أستشهد‪ ،‬هو طلبها وأعطاه الله اياها"‪.‬‬ ‫وتنهي حديثها‪" :‬ابنائي كلهم رائعني لكن رام��ز ك��ان مميزًا ‪ ،‬كان‬ ‫محاف ًظا على صالته وملتز ًما بدينه ويعمل في الزراعة وكان فكاهيًّا‬ ‫ومرحا وميازحنا وميازح شقيقاته‪ ،‬رامز كاحلمامة البيضاء النظيفة‪،‬‬ ‫ً‬ ‫لم تكن الشهادة على بالي وال على خاطري‪ ،‬قبل استشهاده‪ ،‬اعد‬ ‫نفسه وتعطر وخرج‪ ،‬ذهب إلى أشقائه وقبّل أبناءهم جمي ًعا‪ ،‬وخرج‬ ‫وعند مدخل القرية استشهد واملقلعية بيده"‪.‬‬ ‫أن الشهيد رامز عباس بشناق ولد في السابع من‬ ‫بقي أن نشير إلى ّ‬ ‫نيسان ع��ام ‪1976‬م وه��و اب��ن قرية كفرمندا في اجلليل حيث كان‬ ‫شقي ًقا لست شقيقات وخمسة أشقاء‪.‬‬

‫رفعت خمايسي شقيق الشهيد محمد من كفركنا‪:‬‬

‫" كل انسان يتمنى االستشهاد في سبيل الدفاع عن القدس واالقصى"‬ ‫قال رفعت خمايسي شقيق الشهيد محمد‬ ‫غالب خمايسي قال في حديث مع مراسلنا‬ ‫ان‪13 ":‬عاما مرت وجرحنا ما زال مفتوحا‬ ‫ونشعر باالسى ملا حصل ونحن مستاؤون‬ ‫للغاية م��ن ان قضية الشهداء اغلقت دون‬ ‫ح��س��اب املجرمني وع���دم حتمل املسؤولية‬ ‫للدولة وكان الضحية ‪ 13‬شهيدا من خيرة‬ ‫ش��ب��اب��ن��ا واالق���ص���ى ح��ت��ى االن ف���ي خطر‬ ‫وهو بامس احلاجة الى الدفاع واملؤسسة‬ ‫االس���رائ���ي���ل���ي���ة م����ا زال������ت ت���ق���وم ب��اع��م��ال‬ ‫احل��ف��ر والتدنيس وقضية ال��ش��ه��داء الذين‬ ‫استشهدوا من اجلها وح��دث استشهادهم‬ ‫تقريبا نسيت وهمشت وال��ف��ع��ال��ي��ات التي‬ ‫كان يجب ان تقوم بهذه املناسبة وامتنى من‬

‫الله بعد ‪ 13‬عاما ان تتوقف احلفريات في‬ ‫املسجد االقصى وك��ل التهديدات ونسأل‬ ‫الله السالمة البنائنا واطفالنا وان يكون‬ ‫في العام القادم فعاليات اكثر لكي يتذكر‬ ‫اجلميع هذا احلدث باهمية هذا اليوم وبانه‬ ‫لم نتنازل عنه بهذه السهولة وعندما ترى‬ ‫الدولة ع��دم احياء الوسط العربي بجدية‬ ‫لهذا اليوم فلم يبق لديها اي مشكلة بقتل‬ ‫املزيد "‪.‬‬ ‫واضاف رفعت خمايسي ‪ ":‬عملية استشهاد‬ ‫محمد ليست صدفة لها اسباب ونتائج وفي‬ ‫ذلك اليوم كان كل انسان معرضا للقتل وكل‬ ‫انسان ك��ان يتمنى ذل��ك وان يستشهدوا في‬ ‫سبيل ال��دف��اع ع��ن ال��ق��دس واالق��ص��ى ولكن‬

‫احل��م��د ل��ل��ه ان رب��ن��ا اخ��ت��ار محمد ف��ه��ذا ق��در‬ ‫ونصيب وكل انسان يتمنى ان تكون نهايته‬ ‫بهذا الشكل وان يرفع رأس بلده ومجتمعه‬ ‫الن محمد ف��ي استشهادة انتصر لالقصى‬ ‫ونحن في كل يوم نفتقد محمدا ً ونتألم لفراقه‬ ‫واجلرح ال ينسى وستبقى ذكراه في ذاكرتنا‬ ‫ولن ميحيها أي شيء "‪.‬‬


‫‪20‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫رحلة في مذكرات احلاج ابو نايف من كفركنا‪...‬‬

‫ذاكرة عمرها ‪ 82‬عاما‬ ‫تزخر باألحداث‬

‫"ال� �ك �ب ��ار مي ��وت ��ون وال� �ص� �غ ��ار ي� �ن� �س ��ون"!‪ ..‬م �ق��ول��ة خ��ال �ف��ت ال� ��واق� ��ع‪ ,‬ورغ � ��م م� �ح� ��اوالت االح� �ت�ل��ال ف��ي‬ ‫تطبيقها إال ان ال�ت��اري��خ ج��اء م�خ��ال��ف ل�ه��ا ب��ان��دالع ان�ت�ف��اض��ة األق �ص��ى األول ��ى وال�ث��ان�ي��ة وظ �ه��ور اجليل‬ ‫اجل��دي��د ال ��ذي ح�م��ل ح�ل��م ال �ع��ودة ال��ى دي ��ار االج� ��داد واآلب� ��اء ومت�س��ك ب��ه اك�ث��ر مم��ن و ّرث ��ه ه��ذا احل��ق"‪.‬‬ ‫" اعلم ايها االنسان ان احلياة دمعه وابتسامة‪,‬‬ ‫دمعة جتف وابتسامه تذبل‪ ,‬وال يبقى إال الذكرى‬ ‫لإلنسان‪ ,‬لذلك اكثر من عمل اخلير جلميع الناس‪,‬‬ ‫والله في عون العبد ما دام العبد في عون اخيه‬ ‫"‪..‬‬ ‫بهذه الوصية استقبلنا احل��اج محمد حكروش‬ ‫ول��د‬ ‫ابو نايف من سكان كفركنا‪ ,‬الذي‬ ‫ف���ي ت���اري���خ ‪1-4-1930‬‬ ‫‪ ,‬م���ت���زوج م���ن اب��ن��ه عمه‬ ‫احلاجة ام نايف‪ ,‬له من‬ ‫االبناء الذكور ‪ 5‬ومن‬ ‫االناث ‪..9‬‬ ‫ي�������روي اب������و ن���اي���ف‬ ‫حكايته منذ نعومة‬ ‫أظ����ف����اره وي���ق���ول‪":‬‬ ‫تعلمت ف��ي م��درس��ة‬ ‫ك���ف���رك���ن���ا االم���ي���ري���ة‬ ‫االب����ت����دائ����ي����ة‪ ,‬وك�����ان‬ ‫ف�������ي ح���ي���ن���ه���ا‬

‫م���دي���را ل��ل��م��درس��ة االس���ت���اذ ج���اب���ر خ�����وري من‬ ‫سكان يافة الناصرة‪ ,‬كان رجال وطنيا معروفا‬ ‫مبواقفة الشجاعة‪ ,‬تعلمت حتى الصف اخلامس‬ ‫االبتدائي‪ ,‬وذهبت ملساعدة وال��دي في الفالحة‬ ‫وتربية املواشي حتى بلغت من العمر ‪ 26‬عاما‪,‬‬ ‫وتزوجت في تاريخ ‪1956-9-24‬‬ ‫ب��ع��ده��ا ذه��ب��ت للعمل ف��ي ش��رك��ة م��ق��اوالت مل��دة‬ ‫‪ 36‬عاما‪ ,‬وكنت مواظبا في عملي‪ ,‬ومت ترقيتي‬ ‫وت��ع��ل��م��ت ال��ك��ث��ي��ر م��ن دورات ق��وان�ين ال��ع��م��ل‪,‬‬ ‫ودراسة اخلرائط‪ ,‬وحصلت على شهادة في‬

‫عملي (م��س��ؤول درج��ة امتياز‪ ..)5‬في‬ ‫تاريخ ‪ 1995-4-1‬خرجت للتقاعد‪..‬‬ ‫طبعا رح��ل��ت��ي م��ع التعليم ل��م تنته ال��ى‬ ‫ال��ي��وم‪ ,‬ففي سنة ‪ 2012-2011‬بدأت‬ ‫التعليم ف��ي مدينة ام الفحم ف��ي الكلية‬ ‫األهلية‪ ,‬في موضوع احلكم الشرعي‪..‬‬ ‫واحمل�������اض�������رون ه�����م ح����ك����ام احمل���اك���م‬ ‫الشرعية في البالد‪ ,‬وعلى رأسهم احمد‬ ‫حسن ناطور رئيس محاكم االستئناف‬ ‫الشرعية‪ ,‬وف��ي نهاية التعليم حصلت‬ ‫ع��ل��ى ش���ه���ادة ف���ي ال��ت��ح��ك��ي��م‪ ,‬ال��ت��وف��ي��ق‪,‬‬ ‫واالصالح بني الناس‪...‬‬ ‫وي��ق��ول اب���و ن��اي��ف أن����ه‪ ":‬م��واظ��ب على‬ ‫ص�ل�اة ق��ي��ام ال��ل��ي��ل وص��ل�اة ال��ف��ج��ر في‬ ‫املسجد من سنوات طويلة‪ ,‬وكبر سنه لم‬ ‫يكن عائقا امامه في التقاعس عن الصالة‬ ‫ألن��ه��ا ع��ام��ود ال��دي��ن‪ ..‬احل���اج اب��و نايف‬ ‫اختبر نفسه في قراءته للقران الكرمي‪,‬‬ ‫وكم مرة يختمه في السنه؟ بحيث ختمه‬ ‫في عام ‪ 102( 2010‬مره)‪ ..‬ويقول ان‬ ‫ختم قراءة القران تستغرق ‪ 11‬ساعة‪..‬‬

‫من ذاكرة االيام‬

‫يستذكر احلاج ابو نايف بعض القصص‬ ‫اجلميلة‪ ,‬واملناسبات السعيدة‪ ,‬ويقول‪":‬‬ ‫ش���ارك���ت ف���ي ع����رس احل�����اج امل���رح���وم‬ ‫محمود حسن خطيب(ابو نايف)‪ ,‬وشارك في‬ ‫عرسه شعار فلسطني ولعل من ابرزهم ابو‬ ‫غ���ازي واب���و س��ع��ود م��ن ق��ري��ة دي��ر األس��د‪,‬‬ ‫وكان حوار الزجل حول العلم واملال‪..‬‬ ‫الشاعر اب��و غ���ازي‪ ,‬ك��ان يعاير اخ��وة ابو‬ ‫سعود باملال والدخان‪ ,‬وه��ذا االم��ر اثار‬ ‫حفيظته ف��رد عليه ب��أب��ي��ات م��ن الشعر‬ ‫مازالت في ذاكرتي الى يومنا هذا‪ ..‬قال‬ ‫ابو سعود‪ :‬بتعايرني باملال والدخان‪...‬‬ ‫ انا بعايرك بتينتي قضية والدي‪...‬‬ ‫ زرعها ابوي بارض جدادي‪...‬‬ ‫وملا كبرت فردت على التله‪....‬‬ ‫ ‬ ‫وغصونها ادلت على الوادي‪....‬‬ ‫ ‬ ‫وحتتيها حسن بنده على صبحية‪...‬‬ ‫ ‬

‫بحكيلها تـ جتيب زوادة‪..‬‬ ‫ ‬ ‫وفرمت تنت وغالية قهوة مغليه‬ ‫ ‬ ‫مهيله مع هيل زيادة‪..‬‬ ‫ ‬ ‫ويستذكر احل��اج اب��و نايف ع��رس اح��د أقربائه‪,‬‬ ‫ويقول‪ ":‬اردت ان اكرم الشاعرين القديرين ابو‬ ‫توفيق الريناوي وابو عاطف رحمهما الله‪ ,‬فطلبت‬ ‫منهما ان يحال ضيوفا عندي يأخذان قسطا من‬ ‫الراحة‪ ,‬ليتسنى لهم الوضوء والصالة وتناول‬ ‫ط��ع��ام ال��غ��ذاء قبل ال��ف��رح‪ ..‬واذك���ر تلك الكلمات‬ ‫التي قالها لي الشاعر امل��رح��وم اب��و االم�ين التي‬ ‫مازالت تدوي في اذني حتى يومنا هذا ورافقتني‬ ‫‪ 83‬عاما‪ ...‬قال ابو االمني ( عدوك العاقل افضل‬ ‫من الصاحب املجنون‪ ...‬وواجب على كل انسان‬ ‫يفهمها ويعرف حياته كيف بدها تكون)‪...‬‬


‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫عذرا منك زوجي الغالي‬

‫‪21‬‬

‫إعداد‪ :‬رياض هبرات ‪ -‬كفركنا‬

‫شهداء معركة كبشانة‬

‫ط��ب��ع��ا ذاك�����رة احل����اج اب����و ن��اي��ف تعج‬ ‫بالذكريات ولعل من ابرزها ثورة ‪37‬‬ ‫وم��ع��رك��ة كبشانة وال��ف��رش‪,‬وال��ن��ك��ب��ة‪,‬‬ ‫ويقول‪ ":‬معركة كبشانة اثبتت للجيش‬ ‫البريطاني واليهودي ان كفركنا وعني‬ ‫ماهل واملنطقة ورقة صعبة ال يستهان‬ ‫ف��ي��ه��ا‪ ,‬ه���ذه امل��ع��رك��ة ش����ارك ف��ي��ه��ا من‬ ‫سكان كفركنا‪ ,‬سلمان داوود صقر‪,‬‬ ‫والشيخ سالم صقر‪ ,‬وتوفيق عواودة‪,‬‬ ‫وف��ن��دي ع����واودة‪ ,‬وام�ي�ن ط��ه‪ ,‬ومحمد‬ ‫ك���رمي ده��ام��ش��ة‪ ,‬و م��ص��ط��ف��ى ف��ي��اض‬ ‫خطيب‪ ,‬واحمد قاسم الهمشري‪ ,‬وابو‬ ‫غازي البطرك‪ ..‬وسقط في هذه املعركة‬ ‫‪ 5‬شهداء من كفركنا وهم‪ ,‬تركي سعيد‬ ‫طه‪ ,‬حسن ه��زاع‪ ,‬قاسم احمد ناصر‪,‬‬ ‫محمد مصطفى ط���ه‪ ,‬صبحي محمد‬ ‫عيسى طوافشة‪ ..‬ومن قرية عني ماهل‬ ‫‪ :‬ف��ه��د ذي����اب ح��ب��ي��ب ال��ل��ه‪ ,‬اح��م��د ام�ين‬ ‫حوايطه‪ ,‬سعيد حسن القاروط‪ ,‬حسن‬ ‫اح��م��د حبيب ال��ل��ه‪ ,‬ع��ل��ي سعيد حبيب‬ ‫ال��ل��ه‪ ,‬محمد مصطفى ع��ل��ي‪ ,‬مصطفى‬ ‫ملكاوي‪ ,‬محمد حسن علوان‪ ,‬حسني‬ ‫ش��ح��اده‪ ..‬وس��ق��ط ف��ي ه��ذه امل��ع��رك��ة ‪4‬‬ ‫ش��ه��داء م��ن ق��ري��ة البعينة وه���م‪ :‬احمد‬ ‫حمودة‪ ,‬ذياب عيادة‪ ,‬حسني سليمان‪,‬‬ ‫محمد دالشة‪ ,‬بحيث قتلتهم الطائرات‪,‬‬ ‫وهذه املعركة كانت في تاريخ ‪-8-23‬‬ ‫‪ ,1938‬يوم اجلمعه بعد الظهر"‪.‬‬

‫النكبة في عيون ابو نايف!‬

‫ي��ق��ول احل����اج اب���و ن���اي���ف‪ ":‬ان سبب‬ ‫نكبة الشعب الفلسطيني‪ ,‬االستعمار‬ ‫ال��ب��ري��ط��ان��ي‪ ,‬بحيث اح��ت��ل ال��ب�لاد من‬ ‫سنة ‪ 1917‬حتى سنة ‪ ,1948‬مدة‬ ‫‪ 31‬عاما‪ ,‬ويقول ان بلفور عمل على‬ ‫حتضير بالد فلسطني لليهود‪ ,‬وعمل‬ ‫ل��ي��ل ن��ه��ار ع��ل��ى ب��ن��اء دول���ة إس��رائ��ي��ل‪,‬‬ ‫من كل ما يلزم ملصلحة االحتالل من‬ ‫بنوك ومدارس وجمعيات ومعسكرات‬ ‫وم��ط��ارات‪ ,‬وك��ل م��ا يلزم لقيام دول��ة‬ ‫قوية تقف بوجه الفلسطينيني الذين‬ ‫ال مي���ل���ك���ون ش��ي��ئ��ا ‪ ,‬وك������ان ال��ش��ع��ب‬ ‫الفلسطيني يتصدى جلنود بريطانيا‬ ‫ف���ي ب��ع��ض األح����ي����ان‪ ,‬وق���ام���ت ث���ورة‬ ‫‪ ,1936‬ب��واس��ط��ة ال���ث���وار االح�����رار‬ ‫وعلى رأسهم القائد الشيخ عز الدين‬ ‫القسام‪ ,‬ولكن لقله املوارد واإلمكانيات‬ ‫س��ق��ط ال��ك��ث��ي��ر م��ن ال��ش��ه��داء األح����رار‬ ‫وق���ام���ت ح����رب ‪ ,1948‬ب�ي�ن ال��ع��رب‬

‫والعصابات اليهودية‪ ,‬امل��درب�ين على‬ ‫يد جنود بريطانيا وكانت العصابات‬ ‫الصهيونية تقوم باملذابح واملجازر في‬ ‫جميع القرى واملدن الفلسطينية حتت‬ ‫حماية جنود بريطانيا‪ ,‬وب��ث الرعب‬ ‫في قلوب السكان العرب‪ ,‬وفي تاريخ‬ ‫‪ 1948-5-15‬سلمت بريطانيا البالد‬ ‫لليهود‪ ,‬وأع��ط��وه��م فلسطني وت��رك��وا‬ ‫ل��ه��م االس��ل��ح��ة م��ن دب��اب��ات وط��ائ��رات‬ ‫وذخ��ائ��ر وع���ادوا ال��ى بريطانيا بعدما‬ ‫ت���اك���دوا ان��ه��م س��ل��م��وا ال��ي��ه��ود "دول���ة‬ ‫قوية" تقدر على مواجهة العرب"‪.‬‬

‫شهداء كفركنا‪..‬‬

‫ويروي احلاج ابو نايف حكاية سقوط‬ ‫ال��ش��ج��رة ول��وب��ي��ة وع����رب ال��ص��ب��ي��ح‪,‬‬ ‫وي��ق��ول‪ ":‬ب���دأت احل���رب وس��ق��ط عدد‬ ‫ك��ب��ي��ر م���ن ال��ش��ه��داء م���ن ج��م��ي��ع ق��رى‬ ‫ف��ل��س��ط�ين‪ ,‬واذك�����ر ج��ي��دا ح���رب ق��ري��ة‬ ‫ال��ش��ج��رة ول��وب��ي��ة وع����رب ال��ص��ب��ي��ح‪,‬‬ ‫واذك���ر اس��م��اء ش��ه��داء قريتي كفركنا‬ ‫وه��م‪ :‬عرسان الف��ي‪ ,‬احمد حكروش‪,‬‬ ‫جمال سمارة‪ ,‬وجمال موسى منزل‪,‬‬ ‫وقاسم عووادة"‪..‬‬ ‫ويقول اب��و نايف ان��ه في تاريخ ‪-18‬‬ ‫‪ 1948-7‬س��ل��م��ت م��دي��ن��ة ال��ن��اص��رة‬ ‫وسقطت البلدات املجاورة في اجلليل‪,‬‬ ‫وك���ان ال��ي��ه��ود يقتلون ال��ن��اس خ��ارج‬ ‫ال���ق���رى ال���ذي���ن ي��ع��م��ل��ون ف���ي ال���زراع���ه‬ ‫خارج القرى‪ ,‬فخافت الناس من هول‬ ‫املجازر‪ ,‬وهربوا الى الدول املجاورة‪,‬‬ ‫االردن‪ ,‬سوريا‪ ,‬لبنان‪ ..‬نسال الله ان‬ ‫يعود جميع الالجئني الى ديارهم والله‬ ‫على ذلك قدير"‪..‬‬ ‫وع����ن اع��ت��ق��اد االح���ت�ل�ال ب����أن ال��ك��ب��ار‬ ‫مي��وت��ون والصغار ينسون‪ ,‬اعتبرها‬ ‫احلاج ابو نايف مقولة خالفت الواقع‪,‬‬ ‫وال يسلم بها اال املستسلمون للذل‬ ‫والهوان‪ ,‬ورغم كل محاوالت االحتالل‬ ‫في تطبيقها اال ان التاريخ جاء مخالفا‬ ‫لها باندالع انتفاضة األقصى األولى‬ ‫والثانية وظهور اجليل اجلديد الذي‬ ‫حمل حلم ال��ع��ودة ال��ى دي���ار االج���داد‬ ‫واآلباء ومتسك به اكثر ممن ورثه هذا‬ ‫احلق‪.‬‬ ‫واختتم احلاج ابو نايف قوله برسالة‬ ‫وجهها إلى األمة العربية واإلسالمية‪,‬‬ ‫دعاهم فيها إلى التقرب إلى الله‪ ,‬ألنه‬ ‫كلما تقرب اإلنسان إلى ربه كلما قرب‬ ‫األمل وحب الوطن‪.‬‬

‫بعد ان عاد الزوج من عمله جلس على مائدة العشاء برفقة‬ ‫زوجته وابنته الوحيدة وقد الحظت البنت ان ام ّها قد وضعت‬ ‫قطعة خبز محروقة على مائدة الطعام ‪,‬فما ك��ان من االب‬ ‫االّ ان ت��ن��اول قطعة اخل��ب��ز وده��ن��ه��ا ب��ال��زب��دة ووض���ع عليها‬ ‫بعض الزعتر وتناولها فقالت البنت البيها ‪:‬منذ متى يا ابت‬ ‫حتب اخلبز احملروق؟؟ فقد تضطر للذهاب الى الطبيب النك‬ ‫ق��د تناولت قطعة اخلبز ه��ذه ‪.‬فأجابها االب ‪:‬ي��ا ابنتي هذه‬ ‫قطعة خبز ليست محروقة بل هي مح ّمصة اكثر من الالّزم‬ ‫بصحتي‪ .‬انتهت العائلة من طعامها وذهب‬ ‫وأطمئني لن تضر‬ ‫ّ‬ ‫ك ّل الى فراشه وتذ ّكرت البنت انها نسيت ان تقبّل والديها‬ ‫فتوجهت الى غرفة والداها وقبل ان تطرق الباب‬ ‫قبل النّوم‬ ‫ّ‬ ‫لفت انتباهها صوت أمها وهي تعتذر البيها وتك ّرر االعتذار‬ ‫قائلة ‪:‬سامحني يا زوجي الغالي فقطعة اخلبز كانت محروقة‬ ‫عني ‪,‬والله لقد تعبت بهذا اليوم ولم انتبه‬ ‫وقد حرقت رغما ّ‬ ‫لقطعة اخلبز ارجوك سامحني ‪..‬سامحني فق ّررت البنت ان‬ ‫ال تدخل الغرفة ولفت انتباهها جواب والدها المها ‪ :‬زوجتي‬ ‫الغالية أن قطعة اخلبز لم تكن محروقة فقد كانت مح ّمصة‬ ‫كثيرا وأنا احب اخلبز احمل ّمص كثيرا لدرجة احلرق والله انها‬ ‫اطيب قطعة خبز مح ّمصة تناولتها بحياتي‪,‬اطمئني واخلدي‬ ‫للنوم يا غاليتي وعادت الزوجة وقالت اعتذر عن حرق قطعة‬ ‫اخلبز خاصتك ثانية ‪ .‬استغربت الطفلة من احلدث اعتذار‬ ‫وتطييب خاطر وكأن الذي حدث جرمية كبرى بالنسبة لألم‬

‫ف��ت��ق�� ّدم��ت الطفلة ف��ي الصباح‬ ‫الباكر الى ابيها وسألته‪":‬هل‬ ‫ح����ق����ا ّ ي�����ا اب�������ي حت�����ب اخل���ب���ز‬ ‫احمل ّ��م��ص ل��درج��ة االح��ت��راق"؟‬ ‫‪.....‬ف��ض�� ّم��ه��ا االب ال��ى ص��دره‬ ‫وقال‪:‬يا ابنتي ان ام��ك كان لها يوما شاقا وقد تعبت كثيرا‬ ‫وأن قطعة خبز محمصة الى درجة االحتراق لن تضر بي ‪,‬‬ ‫وان احلياة مليئة باالشياء الناقصة وليس هنالك امرا كامال‬ ‫بهذه الدنيا‪ ,‬وان قطعة اخلبز احملروقة لن ادعها تكسر قلبا‬ ‫جميال كقلب امك"وطبع قبلة كبيرة على جبني ابنته‪ .‬فتق ّدمت‬ ‫االبنة الى امها وقالت لها ‪":‬أمي العزيزة لم كل هذا االعتذار‬ ‫ألبي فأبي أكل قطعة اخلبز ولم يظهر لك ذلك ولم يقل عن‬ ‫قطعة اخلبز انها محروقة بل قال عنها أنها مح ّمصة زيادة عن‬ ‫اللزوم؟فأجابت االم احلكيمة "ان االعتراف باخلطأ والنطق‬ ‫بكلمات االعتذار يحيي الفؤاد ويج ّدد احملبّة ‪,‬فالنفس كالبحر‬ ‫م ّرة تصفو وم�� ّرة تتك ّدر وان اباك يفني نفسه وكأنه شمعة‬ ‫حتترق ليضئء علينا وقد الحظت ان قطعة اخلبز قد احترقت‬ ‫كليا ّ وعلى ال��رغ��م م��ن ذل��ك ق��د تناولها ول��م يشعرني بذلك‬ ‫عليي كبيرا يا عزيزتي‪ .‬فالله خلق االخطاء وخلق‬ ‫فكان حقّه‬ ‫ّ‬ ‫االعتذار وخلق التوبة وخلق السماح فأنا اعترفت واعتذرت‬ ‫ولن اقبل ان ينام ليلته غاضبا مني فاغضب الله ورسوله"‬ ‫وطبعت قبلة على جبني ابنتها‪.‬‬

‫مؤسسة جلنة اإلغاثة اإلنسانية للعون تناشد‬ ‫أصحاب القلوب الرحيمة (‪)117‬‬

‫م��ن فضل ال��ل��ه تعالى على عباده‬ ‫أن ج��ع��ل ل��ه��م م��واس��م ل��ل��ط��اع��ات‪،‬‬ ‫ي���س���ت���ك���ث���رون ف���ي���ه���ا م����ن ال��ع��م��ل‬ ‫ال��ص��ال��ح‪ ،‬ويتنافسون فيها فيما‬ ‫يقربهم إل��ى رب��ه��م‪ ،‬والسعيد من‬ ‫اغتنم تلك امل��واس��م‪ ،‬ول��م يجعلها‬ ‫متر عليه م��رورا ً ع��اب��راً‪ .‬وم��ن هذه‬ ‫امل��واس��م الفاضلة العشر األوائ���ل‬ ‫م��ن ذي احل��ج��ة‪ ،‬وه���ي أي���ام شهد‬ ‫لها الرسول صلى الله عليه وسلم‬ ‫ب��أن��ه��ا أف��ض��ل أي����ام ال��دن��ي��ا‪ ،‬وح��ث‬ ‫على العمل ال��ص��ال��ح فيها؛ ب��ل إن‬ ‫الله تعالى أقسم بها‪ ،‬وه��ذا وحده‬ ‫يكفيها شرفا وفضالً‪ ،‬إذ العظيم ال‬ ‫يقسم إال بعظيم‬ ‫وه������ذا ي���س���ت���دع���ي م����ن ال���ع���ب���د أن‬ ‫يجتهد فيها‪ ،‬ويكثر م��ن األع��م��ال‬ ‫الصاحلة‪ ،‬وأن يحسن استقبالها‬ ‫واغ��ت��ن��ام��ه��ا وق���د ق���ال احل��اف��ظ اب��ن‬ ‫حجر ‪( :‬والذي يظهر أن السبب في‬ ‫امتياز عشر ذي احلجة ملكان اجتماع أمهات العبادة فيه ‪ ،‬وهي‬ ‫الصالة والصيام والصدقة واحلج‪ ،‬وال يتأتى ذلك في غيره)‪.‬‬ ‫من قرية يطا إح��دى ق��رى خليل الرحمن حيث تعيش تلك‬ ‫األرملة املسكني أم نسيم التي دارت عليها دوائر الليالي والتي‬ ‫تعيش مع ستة من األيتام أكبرهم نسيم ‪ 20‬سنة وهو يعاني‬ ‫من مرض األعصاب تليه هديل طالبة جامعية سنة أولى ومن‬ ‫ثم نهيل من مواليد ‪ ،1998‬ثم سمر ‪ 2000‬وأصغرهم عامر‬ ‫‪2003‬من مواليد ‪ ،‬حيث توفي زوجها بنوبة قلبية عام ‪2004‬‬ ‫وتركها تقارع أنياب الفقر املدقع ال��ذي ال يرحم فقدها وال‬ ‫يتم أوالده��ا األم صبرت واحتسبت وجاهدت لتربية أبنائها‬ ‫وتعويضهم ع��ن حنان أب لطاملا ف��ق��دوه ‪ ،‬فهي لوحدها في‬ ‫امليدان دون أي معيل أو معني سوى رب العاملني ‪....‬‬ ‫االب��ن األكبر مريض نفسي وال يقوى على ش��يء ‪ ،‬واألس��رة‬ ‫كبيرة العدد وحتتاج إلى مصاريف ‪ ،‬وما زاد الطني بله مرض‬ ‫عامر والذي هو اصغر أفراد العائلة فقد فقد والده وهو مازال‬ ‫طفل رضيع جتاوز عمره سنة وقليل ‪ .....‬عامر كان يشكو من‬ ‫التهاب في األذن منذ حوالي ثالث سنوات واألم لم تهمله من‬ ‫العالج فطرقت أب��واب األطباء حيث كانوا يشخصون احلالة‬

‫بالتهاب حاد ويعطونه عالج ‪ ،‬إال انه‬ ‫تبني وقبل أيام انه يعاني من تسوس‬ ‫ف��ي األذن ووص���ل م��رح��ل��ة متقدمة‬ ‫وه��و بحاجة إل��ى عملية مستعجلة‬ ‫خ���ش���ي���ة وص��������ول ال����ت����س����وس إل���ى‬ ‫الدماغ ال سمح الله ‪ ،‬األم املسكينة‬ ‫أصيبت ب��ال��ذه��ول ووق��ف��ت مذعورة‬ ‫أم���ام ق��دره��ا وك���أن س��ه��ام ال��ب�لاء قد‬ ‫استطابت املقام في أكنافها وأرادت‬ ‫أن متعن في إيالمها مما سمعت فهي‬ ‫لم تتوقع هذا حتى في أسوأ أحالمها‬ ‫ف��ه��ي ل���م ت���ت���وان ع���ن ع�لاج��ه ول��ك��ن‬ ‫مشيئة الله والتشخيص اخلاطئ من‬ ‫األطباء أوصله لهذا احلد ‪..........‬‬ ‫وق��ف��ت األرم��ل��ة ع��اج��زة أم���ام املبلغ‬ ‫املطلوب إلج��راء العملية فهو يحتاج‬ ‫إلى عملية مستعجلة تكلفتها ‪6000‬‬ ‫شيكل ومن بعدها عملية أخرى بعد‬ ‫ستة شهور بنفس املبلغ ليصل املبلغ‬ ‫املطلوب إلى ‪ 12‬ألف شيكل ‪ ،‬األم ال‬ ‫متلك من املبلغ شيئا فعالج عامر وشقيقه نسيم أنهكها وقد‬ ‫طرقت جميع األبواب فأوصدت أمامها لذا ما كان منها إال أن‬ ‫تطرق بابكم‪.....‬‬ ‫فتعالوا بنا يا أصحاب القلوب الرحيمة نحسن االستفادة‬ ‫من ه��ذه األي��ام العظيمة وأن يعيننا الله على اغتنامها على‬ ‫الوجه الذي يرضيه عنا فنتصدق من خالل نوافذ اخلير التي‬ ‫تشرق منها نسائم عطائكم لتغرس األم��ل في قلب أم نسيم‬ ‫وأبنائها ويشع بريق اخلير في سمائهم ‪ ......‬فجودوا عليهم‬ ‫مما متلكون بكرم عطائكم وحسن أخالقكم متأسني باألنبياء‬ ‫ليكونوا بإذن الله رفقاءكم في اجلنة كي يبارك لكم في أموالكم‬ ‫وأبناءكم ‪.‬‬

‫من أحب أن يغدق عليهم من أريج رياحينه ويسقيهم من‬ ‫جداول عطائه نرجو التوجه لألخ رائد زعبي ‪.‬‬ ‫مؤسسة جلنة اإلغاثة اإلنسانية للعون –الناصرة‬ ‫(‪)0528568700( )046082096( ) 046082095‬‬ ‫تابعونا على املوقع ‪www.egatha.com :‬‬


‫‪22‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫نطق جواد فجاء "مبطوحا على وجهه"‬ ‫ت���ت���ي���ح ل�����ك ال���ب���ي���ئ���ة واألج��������������واء ‪،‬ال���ت���ح���ري���ض‬ ‫واالقصاء‪،‬الردح والنعيق‪،‬تتيح لك احيانا ان تقول‬ ‫كل ما تريد‪،‬فال احد يلتفت وال احد يدقق باجلمل‬ ‫والكلمات واحلروف ‪،‬وال حتى بتاويل النصوص‪.‬‬ ‫السيد ج��واد بولس ه��و محام ‪،‬وه��و ليس مجرد‬ ‫محام ‪،‬محام يعمل ل��دى السلطة الفلسطينية من‬ ‫ايام االوريانت هاوس واملرحوم فيصل احلسيني‬ ‫في القدس‪.‬‬ ‫جواد بولس هو رفيق حزب ايضا‪،‬ال ادري ان كان‬ ‫"سابقا" كما حصل مع رفاقه في كفر ياسيف‬ ‫مؤخرا الذين شكلوا قائمة النتخابات السلطات‬ ‫احمللية مستقلة عن قائمة اجلبهة واحلزب‪،‬انشقاق‬ ‫‪،‬مصالح املسالة بالعموم ال تعنيني‪.‬‬ ‫جواد بولس ايضا كاتب ‪،‬يكتب في صحيفة حديث‬ ‫الناس‪،‬يكتب ما نتفق معه وما ال نتفق ‪،‬يكتب احيانا‬ ‫بانفعال ‪،‬واحيانا يجتهد ان يكون "عقالنيا"‪،‬مثل‬ ‫أي كاتب بالعموم‪،‬احيانا تشطح افكاره‪،‬بل ويصل‬ ‫الى حد التخبيص ‪،‬كما حصل معه نهاية االسبوع‬ ‫امل��اض��ي ف��ي م��ق��ال ن��ش��ره ف��ي ح��دي��ث ال��ن��اس حتت‬ ‫عنوان "الناصرة اختا لبيت حلم"‪.‬‬ ‫خبص جواد في املقال شطح كعادته اللغوية‪،‬وفسر‬ ‫وحلل وشرح‪،‬عن "املسيحيني الوطنيني"‪،‬وانتهى‬ ‫الى اقتراح "وطني للغاية"‪،‬ان يتم حفظ كرسي‬ ‫الرئيس في بلدية الناصرة النسان مسيحي ‪،‬ملا‬ ‫للناصرة من اهمية ‪،‬ومل��ا لها من اث��ر ومكانة لدى‬ ‫املسيحيني ‪،‬ك��م��ا ك��ان الرئيس الفلسطيني ياسر‬ ‫عرفات يفعل في بلدية بيت حلم ورام الله وبيت‬ ‫ساحور‪،‬حني كان يعني مسيحيا لرئاسة البلدية ‪.‬‬ ‫يقترح بولس الشيوعي العريق‪،‬ببساطة متناهية‬ ‫"معادلة لبنانية" للناصرة ‪،‬كما لغيرها في الضفة‬ ‫الغربية‪،‬منطلقا من حقيقة ان هناك ضرورة لبعث‬ ‫رسائل "تطمني" للمسيحيني الذين يعانون ‪.‬‬ ‫ليس اكثر من هكذا كالم طائفية‪،‬وليس هناك اسوأ‬ ‫من هكذا معادلة "للتعايش" تطرح بني ابناء الشعب‬ ‫الواحد‪،‬املسلمون واملسيحيون‪،‬ما يفعله بولس‪،‬هو‬ ‫ليس "كبوة" على اعتبار ان��ه "ج��واد"‪،‬ب��ل قنبلة‬ ‫طائفية من النوع الثقيل يفجرها في وجه الناصرة‬ ‫وشعبنا بدون استثناء‪،‬لكنها بخالف كالم يقال من‬ ‫قبل ان��اس اخرين ال تلقى أي صدى‪،‬بالذات لدى‬ ‫رفاقه في احلزب واجلبهة الذين ليس احد مثلهم‬ ‫يجيد النعيق والصراخ والتحريض والشتيمة في‬ ‫مثل هذه املواقف‪.‬‬ ‫ل��م ي��ص��ل ج���واد ب��ول��س ال���ى ح��ي��ث وصل‪،‬ليقترح‬ ‫علينا "محاصصة طائفية"(كما تفعل اجلبهة‬ ‫واحل��زب في تركيب قائمتها للكنيست)‪،‬لم يفعل‬ ‫ه��ذا م��ن ف��راغ‪،‬ول��م تكن ه��ذه "ك��ب��وة" كما ح��اول‬ ‫البعض تصوير املسالة دفاعا عن بولس‪،‬لقد كان‬ ‫ه��ذا نتيجة طبيعية للتخبيص ال���ذي ك��ان يتخلل‬ ‫م��ق��االت��ه م��ؤخ��را حت��دي��دا ض��د "االص��ول��ي�ين" أي‬ ‫االسالميني‪،‬وبخالف ما يعتقد البعض فان بولس‬

‫لم يشن هجومه ال��ذي وصل الى حد االفتراء في‬ ‫م��ه��رج��ان ال���ع���ودة ف��ي خ��ب��ي��زة‪،‬ب��ادوات سياسية‬ ‫ومنطلقات سياسية‪،‬لقد اس��ت��غ��ل ح��ال��ة الهجوم‬ ‫واالق����ص����اء وال��ن��ع��ي��ق وال���زع���ي���ق وال����ردي����ح ضد‬ ‫االسالميني ليشن هجومه مبنطلقات اخرى‪،‬كشفها‬ ‫في مقاله االخير‪،‬في حينه طبعا لم يكن من املمكن‬ ‫ات���ه���ام ب��ول��س ب"االع���ت���ب���ارات ال��ط��ائ��ف��ي��ة"‪،‬الن��ه‬ ‫ك��ان يفعل ذل��ك كما غ��ي��ره م��ن الكتاب املسيحيني‬ ‫ف��ي اجل��ب��ه��ة وغ��ي��ره��ا ل�لاس��ف بشكل خ���اص عبر‬ ‫صحيفة االحتاد وموقع اجلبهة وصفحاتهم على‬ ‫الفيسبوك‪،‬وانا اع��رف ما اق��ول وم��ن اقصد وهم‬ ‫يعرفوني كذلك وللغاية ‪،‬كان يفعل ذلك مبنطلقات‬ ‫طائفية صرفة‪،‬مستغال املناخ العام والتحريض‬ ‫والكذب الذي يسود مؤخرا‪.‬‬ ‫كنت اع���رف للغاية املنطلقات ال��ت��ي ك��ان��ت حترك‬ ‫ه��ؤالء‪،‬ل��ك��ن��ي ك��ن��ت دائ���م���ا اخ���ت���ار ال��ت��غ��اض��ي عن‬ ‫الكالم امللئ بالتحريض والطائفية ـلسبب بسيط‬ ‫للغاية‪،‬الكالم الطائفي بالعادة هو منطق الضعفاء‬ ‫‪،‬لكن جواد بولس رفض اال ان يقول كالمه بصريح‬ ‫العبارة‪.‬‬ ‫لن اطالب ج��واد بولس باالعتذار عما بدا منه من‬ ‫كالم‪،‬هذا هو املكان الطبيعي الذي يجب ان يتواجد‬ ‫به جواد وامثاله من انصار "الطائفية السياسية"‪.‬‬ ‫انا على يقني انه لو ورد مثل هذا الكالم من واحد‬ ‫من انصار احلركة االسالمية ‪،‬أي بالعكس‪،‬لقامت‬ ‫ال��دن��ي��ا ول���م ت��ق��ع��د‪،‬ول��ت��ط��وع ان��ص��ار "ال��ت��ع��اي��ش"‬ ‫املشترك و"النسيج" احلساس للهجوم‪،‬االن هناك‬ ‫صمت ملفت للنظر‪،‬مقاله هنا واخرى هناك‪،‬حتى ان‬ ‫احد الكاتبات فهمت تخوفات جواد بولس‪،‬وفسرت‬ ‫التخوفات وهجرة املسيحيني من البالد بالتخوف‬ ‫م��ن "االص��ول��ي��ة االس�لام��ي��ة" ال��ت��ي تسيطر على‬ ‫حياتنا‪،‬مع ان ه��ج��رة املسيحيني ك��ان��ت السباب‬ ‫اخرى للغاية‪،‬وكانت بدات قبل ظهور "االصولية‬ ‫االسالمية" بكثير‪،‬فلماذا هذا االنحطاط والذبذبة‬ ‫والكذب والنفاق؟‬ ‫كنت بودي ان اوجه سؤاال هاما جلواد بولس بشان‬ ‫مقترحه باالحتفاظ مبنصب رئاسة بلدية الناصرة‬ ‫ملسيحي‪،‬هل ميكن ان يكون مسيحي من الليكود‬ ‫ايضا رئيس لبلدية الناصرة‪،‬ام انه سيشترط على‬ ‫الرئيس املعني او املنتخب وجاهة ان يكون منتميا‬ ‫حلزب معني‪،‬للجبهة واحلزب الشيوعي مثال؟‬ ‫واذا ك��ن��ا ن��ع��ل��م ان ب���ول���س ل���ن ي��ق��ب��ل ل��ل��ن��اص��رة‬ ‫ان "ت���ب���ه���دل" ن��ف��س��ه��ا ب��رئ��ي��س ي��ن��ت��م��ي حل��زب‬ ‫صهيوني‪،‬واذا كنا نعلم ان بولس ال يقبل برئيس‬ ‫"قومي" على اعتبار وعلى اساس ان املسالة في‬ ‫ال��ن��اص��رة اممية ‪،‬فهل يريد ان يشترط ان يكون‬ ‫ال��رئ��ي��س امل��س��ي��ح��ي اي��ض��ا م���ن اجل��ب��ه��ة واحل���زب‬ ‫الشيوعي االسرائيلي ليكون بذلك رئيسا "طائفيا‬ ‫وحزبيا"؟‬ ‫كنت انتظر وما زلت الى هذه اللحظة ردا واضحا‬

‫ال ��دع ��وة ال �ن �س��ائ �ي��ة ك �ف��ر ك �ن��ا ت�س�ت�ض�ي��ف‬ ‫اس �ت��اذ ال�ت�ن�م�ي��ة ال�ب�ش��ري��ة‪ -‬ج�ل�ال هريش‬ ‫حتت عنوان‪ " :‬عادات ايجابية ملستقبل أفضل"‬ ‫استضافت احلركة النسائية – كفر كنا في املركز‬ ‫الثقافي االسالمي أستاذ التنمية البشرية "جالل‬ ‫ه��ري��ش" وذل����ك ض��م��ن اول����ى ف��ع��ال��ي��ات منتدى‬ ‫للفتيات ال���ذي يعنى ب��ش��ؤون ط��ال��ب��ات الثانوية‬ ‫وي��ق��دم ل��ه��ن م��ا ي��ت�لاءم م��ع اح��ت��ي��اج��ات��ه��ن بهذه‬ ‫املرحلة العمرية عن طريق لقاءات شهرية متنوعة‬ ‫املضامني واالساليب‪.‬‬ ‫األس��ت��اذ ه��ري��ش ش��دد ف��ي ك�لام��ه على ض��رورة‬

‫ك��س��ر احل���واج���ز النفسية داخ��ل��ن��ا وال��ت��ي تعيق‬ ‫حتقيق طموحاتنا وأهدافنا عن طريق‪ :‬االدراك‬ ‫بوجوب تغيير العادات السلبية‪ ,‬التوكل على الله‪,‬‬ ‫الرؤية الواضحة‪ ,‬الرغبة املشتعلة واملضي في‬ ‫حتقيق األهداف‪.‬‬ ‫ه��ذا وق��د مت ت��وزي��ع أوراق تقييم على الفتيات‬ ‫وال���ت���ي ع���ب���رن م���ن خ�لال��ه��ا ع���ن اس��ت��ح��س��ان��ه��ن‬ ‫للبرنامج مضمونا واسلوبا وشكرن القائمات‬ ‫على البرنامج على جهودهن‪.‬‬

‫* عبد الحكيم مفيد *‬

‫على ب��ول��س على االق���ل م��ن احل���زب ال���ذي ينتمي‬ ‫ل��ه‪،‬ك��ن��ت ات��وق��ع ان مت�لا االحت���اد وم��وق��ع اجلبهة‬ ‫ب����ردود م��ث��ل ت��ل��ك ال��ت��ي تنتشر ب��ع��د ن��ص��ف كلمة‬ ‫يقولها اخرون‪،‬لكن املقال لم ينشر هناك والردود‬ ‫ل��م تات‪،‬لسبب بسيط للغاية‪،‬املقال ك��ان طائفيا‬ ‫بامتياز‪،‬وعليه مت التغاضي عنه‪،‬واخفاؤه‪،‬وابعاد‬ ‫اثاره‪،‬ملاذا؟‪،‬الن الكاتب شيوعي جبهوي ‪.‬‬ ‫ل��م يفقد بولس البوصلة ف��ي ال��ن��اص��رة‪،‬ه��و فقط‬ ‫كشف عن اجتاهها‬ ‫ال�����ذي ك����ان ي��خ��ف��ي��ه ك���ل ال��وق��ت‪،‬ي��خ��ف��ي��ه ح��ت��ى ال‬ ‫تكشف ال��ن��واي��ا‪،‬احل��ق��ي��ق��ة‪،‬رف��اق احل���زب واجلبهة‬ ‫يعرفون ان بولس ورطهم‪،‬بل ورطهم للغاية‪،‬الذي‬ ‫ك���ان ي��ت��م اخ���ف���اؤه حت���ت ي��اف��ط��ات ال��ه��ج��وم على‬ ‫"االص���ول���ي���ة"و"وال���ظ�ل�ام���ي���ة" ص���ار اك��ث��ر من‬ ‫واض��ح‪،‬وال��ت��خ��وف��ات ال��ت��ي ي��ب��دي��ه��ا ب��ول��س جت��اه‬ ‫"املسيحيني"‪،‬هي فقط حملاولة تبرير طائفيته‪.‬‬ ‫ال��ن��اص��رة ليست ملكا للمسيحيني ‪،‬وه��ي ليست‬ ‫ملكا للمسلمني هي ملك للشعب الفلسطيني‪،‬الذي‬ ‫ينتمي اليه كالهما‪.‬‬ ‫ال��ت��خ��وف��ات ال���ت���ي ي��ب��دي��ه��ا ب��ع��ض امل���ه���اوي���س من‬ ‫"االص��ول��ي��ة" ه��ي ع��اري��ة ع��ن ال��ص��ح��ة‪،‬ال اس��اس‬ ‫وال م��ك��ان ل��ه��ا ه��ن��ا‪،‬وك��ل م���ن ي���ح���اول ان يحمل‬ ‫اح��داث شهاب الدين ل"االصوليون"‪،‬يعرف كم‬ ‫ه��و متجن على احلقيقة‪،‬لقد س��رق م��ق��ام شهاب‬ ‫الدين في وسط النهار السباب طائفية للغاية‪،‬اثر‬ ‫ت��دخ�لات وضغوطات خارجية ام��ت��دت م��ن مكتب‬ ‫رئيس احلكومة االسرائيلي ووصلت الى رام الله‬ ‫حتى وصلت روما‪،‬من من ابناء الناصرة ال يعر ف‬ ‫هذه احلقيقة؟‬ ‫ال مي��ك��ن ان ي��ح��ت��ج ام���ث���ال ج�����واد ب���ول���س دائ��م��ا‬

‫ب"ال��ض��ع��ف"و"ال��ت��خ��وف" م��ن االخر‪،‬ليتحول‬ ‫الى ضحية تصبح ممارساتها مبررة بعد ذلك‪،‬الن‬ ‫اخل��وف من"االصولية" و"االسالميني" يجعل‬ ‫من افعالهم مبررة‪،‬النهم االقلية والضحية‪،‬والن‬ ‫هناك من يصفق لهذه املقولة ‪.‬‬ ‫احلقيقة ان���ي م��ا ك��ن��ت اري���د اخل���وض ف��ي مسالة‬ ‫لها رائحة كريهة‪ ،‬نتفق مع مسيحيني ليس على‬ ‫اساس انهم كذلك‪،‬ونختلف مع مسلمني الن الدين‬ ‫ليس "هوية بيولوجية" كما يريدها بولس‪،‬بني‬ ‫البيولوجيا وااليدولوجيا هناك مسافة قد تكون‬ ‫احيانا كبيرة‪،‬وجواد ال��ذي اخفق في التمييز بني‬ ‫االثنني وقع على وجهه‪،‬كل التفسيرات والتبريرات‬ ‫ال ميكن ان تنقذ بولس من كالمه السئ واملعيب‬ ‫واملشني‪.‬‬

‫تهنئة عطرة‬

‫من حقول الياسمني ومن بساتني الورد نقطف‬ ‫أجمل باقة ورد ونقدمها إلى العزيز‬ ‫كري "أبو محمد" مبناسبة زفاف ولده وحفيدنا الغالي‬ ‫صالح مّ‬

‫أحمد وعروسه رهام‬

‫بارك الله لكما‪ ،‬وبارك عليكما‪ ،‬وجمع بينكما في خير‬ ‫من الوالدة "أم توفيق"‬

‫واألخوة واألخوات وجميع أفراد العائلة ‪ -‬املشهد‬


‫‪24‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫هــذه املسابقة حتت رعايـة‬

‫كتب مدرسية * كتب دينية * موسوعات وقرطاسية‬ ‫* ألعاب مميزة‪ ،‬تعليمية وترفيهية‬

‫كفر كنا ‪ -‬بجانب مسجد عمر بن اخلطاب ‪ ،‬هاتف‪04-6516008 :‬‬

‫شامة على خد بالدي‬

‫‪92‬‬

‫لم يتمكن أحد من األخوة املشاركني في املسابقة من التوصل للجواب الصحيح‪.‬‬ ‫نورد فيما يلي صورة أخرى ورمزا‬

‫فتشوا في أعالي الكرمل إلى الشرق من قبوعة الدروز‬ ‫في بداية وادي الشومرية ‪.‬‬ ‫على الراغبني باملشاركة إرسال إجاباتهم‪ ،‬عبر البريد االلكتروني فقط ‪almrkz.adv@gmail.com :‬‬ ‫ترصد للفائز األسبوعي جائزة قيمة‪.‬‬ ‫على الفائزين االتصال على الرقم ‪ 050-5872171‬لترتيب تسليمهم اجلائزة‬

‫سؤال األسبوع ‪ :‬أين تقع العني املوجودة في الصورة ؟!‬

‫تعرض الزاوية حتت رعاية موقع الصور الفلسطينية بعدسة املربي محمد كرمي‪Arab-album.com :‬‬

‫ل‬ ‫م‬ ‫س‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫فنية‬

‫كفر كنا‬ ‫بجانب مسجد "أبو بكر"‬ ‫هاتف ‪0543064146 :‬‬

‫تفضلوا‪ ...‬سنسعد بلقائكم‬

‫ملسات فنية لك يا عروس‬ ‫أكبر تشكيلة‬ ‫تناسب‬ ‫أفراحكم‬ ‫ومناسباتكم‬ ‫املميزة‬

‫* تريدين شمع ومسكة واكسسوارات العروس حسب طلبك وذوقك جتدينها‬ ‫في ملسات فنية‬ ‫* تريدين ه��داي��ا لتوزعي على صاحباتك جتدينها ف��ي ملسات فنية بأوسع‬ ‫تشكيلة‬ ‫* كل ما يلزم الفرح من مناشف زيانة‪ ،‬مناشف حنة مع اإلسم والتاريخ سدر‬ ‫البدلة والسالل املبطنة بتصاميم راقية جتدونها في ملسات فنية‬

‫للمولود اجلديد‪...‬‬ ‫أكبر تشكيلة من الهدايا للمستشفى‪..‬‬ ‫قطع كريستال وغيرها جتدينها في ملسات فنية‬ ‫مالبس املولود اجلديد جتدونها في ملسات فنية‬

‫جديد في ملسات فنية‬

‫* تنسيق شاالت وحجاب األميرة‬ ‫كل هذا‬ ‫‪ +‬تنسيق على الفساتني‬ ‫بتصاميم‬ ‫معلمة‬ ‫هدايا‪ ،‬كرميات وعطور وحتف‬ ‫الفنون ماجدة‬ ‫شاالت‪ ،‬جزادين بتشكيلة واسعة فنية‬ ‫حكروش‬ ‫تزيني سيارات‪ ،‬قاعات‪ ،‬بيوت‪،‬‬ ‫كل هذا جتدونه في ملسات فنية‬ ‫"أم طارق"‬


‫إكسسوارات‪:‬‬ ‫‪Gold field * Lazordy‬‬

‫حقائب‬ ‫إشربات‬

‫كرميات‬ ‫وشامبوهات‬

‫حرامات * شاالت ‪...‬‬


‫‪26‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫شايفك ‪ ..‬كلمة وصورة‬

‫ربما كلمات نقرؤها فتحلق بنا إلى عالم اإلحساس‪ ,‬أو تحملنا على أجنحة اإلمعان‪ ,‬نطير بها في‬ ‫جميع مرافق الحياة‪ ,‬نتناول من خاللها ايجابيات وسلبيات مجتمعنا‪!..‬‬ ‫أو صوره نتوقف أمامها فال نكاد نفيق من روعتها‪ ,‬او نستوقف من خاللها ما يعاني منه‬ ‫مجتمعنا!‪.‬فما رأيكم لو اجتمعت الكلمة والصورة؟!‬ ‫يسرنا أن نقدم لقرائنا األعزاء‪ ,‬زاوية "شايفك"‪ ,‬األسبوعية‪ ,‬سيتم من خاللها تسليط الضوء من‬ ‫خالل (صورة وكلمة)‪ ,‬على كل زوايه في بلداتنا‪ ,‬لتكون زاوية ساتيرية تحمل بعضا من الفكاهة‪,‬‬ ‫والنقد البناء!‬ ‫ونداء إلى قرائنا األعزاء‪ :‬كل من يصادف صورة مميزة‪ ,‬أو منظرا يحمل نقدا مالئما ‪ ,‬إرساله‬ ‫للصحيفة على البريد االلكتروني‪ ,‬أو التواصل معنا على هاتف الصحيفة‪.‬‬

‫مصادرة جديدة!‬ ‫ع��ل��م م��راس��ل��ن��ا ان ه��ن��ال��ك ال���ع���ش���رات من‬ ‫ال��ط��ل��ب��ات للحصول ع��ل��ى مخصصات من‬ ‫الوزارات املختلفة إلنشاء كنس وحمامات‪,‬‬ ‫ومرافق عامة‪ ,‬ومؤسسات تعليمية وحدائق‬ ‫وم��دارس‪ ,‬في احلي اجلديد في هار يونا‪..‬‬ ‫وعلم ان مبوجب هذه الطلبات سيتم قريبا‬ ‫تخصيص اراضي للمؤسسات العامة التي‬ ‫أنشئت في حي اليهود املتزمتني‪ ,‬وذلك على‬ ‫حساب اراض��ي املنطقة‪ ,‬ومصادرة املزيد‪,‬‬ ‫بعد ان صودر الكثير‪.‬‬

‫الله ستر !!‬ ‫ت��ع��رض��ت معلمة ت���درس ف��ي ط��رع��ان‬ ‫جلراح طفيفة بعد سقوط سيارتها عن‬ ‫علو في املدرسة الثانوية في القرية‪.‬‬ ‫ورب���ن���ا س��ت��ر م���ا ك����ان ف���ي أوالد وال‬ ‫معلمني !!‬

‫وعود عرقوب‬ ‫ادارة املجلس احمللي في كفركنا‪ ,‬تتميز باعطاء‬ ‫الوعود والنكث بها‪ .‬قبل اسبوعني كان هناك‬ ‫وع���د "ب��ت��زف��ي��ت" ال���ش���ارع اجل���دي���د ف���ي حي‬ ‫فوق العني‪ ,‬حتى آخر شهر ايلول ‪.2013-9‬‬ ‫الشارع حتى االن لم يعبد‪ .‬والسبب ان املقاول‬ ‫ال���ذي يعمل ه��ن��اك اوق���ف ال��ع��م��ل ل��ع��دم تلقيه‬ ‫االم��وال‪ .‬فيا ايها القائمون على ادارة املجلس‬ ‫بجميع اقسامه‪ ":‬ال تعدوا مبا ال تستطيعوا ان‬ ‫توفوا به"‪...‬‬

‫عزيز‬ ‫كفركنا‬ ‫جنح عزيز حمدان من كفركنا‬ ‫اع��اق��ة عمل احل��ف��ري��ات ف��ي مد‬ ‫خط الغاز في سهل كفركنا بعد‬ ‫ان وق��ف ام��ام املجنزرات يوم‬ ‫كامل‪.‬‬ ‫ع��ل��ى أم����ل أن ن��ش��اه��د امل��زي��د‬ ‫واملزيد من العزة ‪...‬‬

‫الشيخ والنصب‬ ‫التذكاري‬ ‫الق����ت امل����ب����ادرة ال���ت���ي ق����ام بها‬ ‫ول��ل��س��ن��ة ال��ث��ال��ث��ة ع��ل��ى ال��ت��وال��ي‪.‬‬ ‫ال����ش����ي����خ ج���ل���ال زع����ب����ي ام�����ام‬ ‫مسجد عثمان بن عفان وشباب‬ ‫املسجد‪ ,‬ومبساندة من اجليران‬ ‫اس��ت��ح��س��ان واع����ج����اب ك���ل من‬ ‫زار النصب التذكاري مؤكدين‬ ‫على دور الشيخ‪ ,‬ف��ي النهوض‬ ‫بشباب كفركنا‪ ,‬وملئ الفراغ في‬ ‫حياة الشباب‪...‬‬ ‫يذكر ان هذه احد مهمات املجلس‬ ‫احمللي التي ال يقوم بها كغيرها‬ ‫من االمور املهمة‪ ,‬في القرية؟!!‬

‫صفوف‬ ‫البساتني‬ ‫في العدد السابق من شايفك كتبنا عن صفوف‬ ‫البساتني في امل��درس��ة ج في كفركنا وجتاهل‬ ‫امل��ج��ل��س احمل��ل��ي الح��ت��ي��اج��ات��ه��ا‪ ...‬احل��ق��ي��ق��ة ان‬ ‫املشكلة موجودة في جميع صفوف البساتني‬ ‫في البلدة وليس فقط في املدرسة ج‪ .‬وذلك بعد‬ ‫ان فصلها قسم املعارف في املجلس احمللي عن‬ ‫ادارات املدارس االبتدائية‪ .‬وقد وصلتنا شكاوي‬ ‫من العديد من االهالي بسبب املستهلكات التي‬ ‫تطالب بها معلمات الصفوف بأمر من مفتشة‬ ‫املعارف والتي تصل الى ‪ 220‬شيكل للطالب‬ ‫ال���واح���د‪ .‬االه��ال��ي م��ن جهتهم ي��ط��ال��ب��ون قسم‬ ‫املعارف في املجلس احمللي بتحمل هذه النفقات‬ ‫وع���دم القائها على ك��اه��ل االه���ل ال���ذي ل��م يعد‬ ‫يتحمل املصاريف‪...‬‬

‫ضيافة كفرمندا‬

‫"حياني عاملصاريف"‬

‫اهالي كفرمندا غمرونا بكرمهم وضيافتهم‪ ,‬على طول مسار املظاهرة في‬ ‫ذكرى هبة القدس واالقصى‪ .‬وضع املضيفون املاء البارد‪ ,‬والتمر والقطني‬ ‫وحتى املشروبات اخلفيفة‪ .‬بارك الله فيكم ونشكركم على حسن الضيافة‪...‬‬

‫على سفح اجل��ب��ل امل��ط��ل على ك��ف��رم��ن��دا‪ ,‬رص���دت ع��دس��ة شايفك س��ي��ارات‬ ‫للشرطة‪ ,‬مجهزة بأجهزة لم نعرف غايتها‪ .‬لويش تعب البال والتكاليف‬ ‫الزايدة؟ زالمكو باملظاهرة بقوموا باملهمة بدون تكاليف وبتفاصيل دقيقة؟!!!‬


‫‪28‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫م� � �ك � ��اب � ��ي ك � �ف � ��رك � �ن � ��ا ي � �ف � �ت � �ت� ��ح امل � ��وس � ��م حسام طه ‪ :‬عودتي إلى هبوعيل كفركنا‬ ‫ب� � � �خ� � � �س� � � ��ارة وح� � � � � �ك � � � � ��روش ي� �ط� �م� �ئ� ��ن ستتوج بالعودة إلى الدرجة األولى‬

‫املركز‬ ‫منذ مطلع األس��ب��وع ق��ام��ت إدارة مكابي كفركنا‬ ‫بتحرير التعزيزين االخوين افي ودافيد شحرور‬ ‫والع����ب ال��ف��ري��ق اح��م��د ال��ش��ي��خ ‪ .‬وح��س��ب أق���وال‬ ‫إدارة الفريق الكناوي ج��اء حترير ش��ح��رور بعد‬ ‫التدخل الغير مفهوم وال مقبول من قبل والدهما‬ ‫باألمور املهنية مع املدرب للفريق مما حدا باإلدارة‬ ‫لتحريرهما بدون تردد ‪ .‬ومن املتوقع حترير الالعب‬ ‫بهاء رب��اح أيضا‪ .‬بينما اك��دت االدارة تعاقدها مع‬ ‫الظهير ادينو ميهران قادما من هبوعيل اخلضيرة‬ ‫وكفري ازوالي قادما من هبوعيل اكسال ‪.‬‬ ‫أما بالنسبة ملباراة اليوم يلتقي الكناوي خارجيا‬ ‫الفريق الطامح مكابي الدالية و أع��رب اإلداري‬ ‫محمد حكروش عن تفاؤله من أداء الفريق ‪ ،‬رغم‬ ‫اخلسارة األولى امام عيروني كريات اتا (بهدف‬

‫ي��ت��ي��م )‪ .‬وق���ال‬ ‫ح���������ك���������روش ‪:‬‬ ‫"ب����ال����ن����س����ب����ة‬ ‫للخسارة أم��ام‬ ‫ك��������ري��������ات ات�����ا‬ ‫ن��ع��ت��ب��ره��ا كبوة‬ ‫لنا فكنا أفضل‬ ‫في طيلة دقائق‬ ‫محمد حكروش‬ ‫امل�����ب�����اراة وق��ل��ة‬ ‫احل�����ظ م��ن��ع��ت��ن��ا‬ ‫ان نخرج بنتيجة‬ ‫طيبة ‪ ،‬بالنسبة للقاء اخل��ارج��ي نهاية األسبوع‬ ‫امام مكابي الدالية فنحن نتحدث عن لقاء صعب‬ ‫وكلي أمل باجتيازه بسالم والعودة بنقاط املباراة‬ ‫الثالث "‪.‬‬

‫شباب طرعان ينتظر صافرة البداية‬ ‫املركز‬ ‫ثالثي تعزيز فقط يلعب ضمن‬ ‫ص��ف��وف ف��ري��ق ش��ب��اب ط��رع��ان‬ ‫في ال��درج��ة الثانية ه��ذا املوسم‬ ‫ي��ع��ق��وب راف��ي��ن��وف��ي��ت��ش ‪,‬ع��م��ري‬ ‫ازوالي وال�ل�اع���ب ال��ن��ص��راوي‬ ‫ح���������ارس امل������رم������ى م��ص��ط��ف��ى‬ ‫ن������داف ب��ي��ن��م��ا ي���زخ���ر ال��ف��ري��ق‬ ‫ب��ال�لاع��ب�ين احمل��ل��ي�ين س��ت��ت��وف��ر‬ ‫ال���ف���رص ل��ه��م ل��ل��م��ش��ارك��ة في‬ ‫التركيبة األس��اس��ي��ة ب��ن��اء على‬

‫اخل���ط���ة ال���ت���ي وض��ع��ت��ه��ا ادارة‬ ‫الفريق وامل��درب عمر زرعيني ‪.‬‬ ‫و ينتظر الفريق صافرة البداية‬ ‫ح��ي��ث س��ي��ج��ري ال��ف��ري��ق عصر‬ ‫اليوم اجلمعه أولى مبارياته أمام‬ ‫رموت منشة علما ان الفريق قد‬ ‫ب��دا اس��ت��ع��دادات��ه متأخرا ‪.‬بينما‬ ‫س��ي��ل��ع��ب ال��ف��ري��ق م��وس��م��ا اخ��ر‬ ‫ب���دون ملعب م��ص��ادق عليه في‬ ‫طرعان وسيكون ملعبه البيتي‬ ‫في كوكب أبو الهيجا ‪.‬‬

‫م� � �ك � ��اب � ��ي ع� � ي� ��ن م � � ��اه � � ��ل ك � � � � � ��ادر م� �ح� �ل ��ي‬ ‫خ � � ��ال � � ��ص ع� � �ل� � ��ى اه� � � �ب � � ��ة االس � � �ت � � �ع � � ��داد‬

‫مصطفى نداف‬

‫ال � �ن � �ج � �ي� ��دات ب � �ق � �ي� ��ادة ع� �ي� �س ��ى ي �ت �ع ��زز‬ ‫وي� � �ف� � �ت� � �ت� � ��ح م� � ��وس � � �م� � ��ه ب � ��اخل� � �م� � �س � ��ات‬ ‫املركز‬ ‫ضمن جهوده الحتالل قلوب جماهيره وربطها اكثر‬ ‫بالفريق تواصل ادارة فريق هبوعيل النجيدات من‬ ‫الدرجة الثانية بتعزيز الفريق مبا يناسب حاجتها‬ ‫من اجل املنافسه واحتالل مرتبة مشرفه في قمة‬ ‫الالئحة حيث ضم كل من املدافع السخنيني امين‬ ‫شالعطة ‪ ,‬املهاجم السوملي الهداف محمد الزعبي‬

‫و العب شبيبة اخاء الناصرة بالل شحبري‪ .‬وكان‬ ‫الفريق بقيادة املدرب عيسى جنيدات قد حقق فوزا‬ ‫كبيرا على فريق بلدي نيشر بخماسية مقابل هدف‬ ‫ضمن مباريات ك��اس ال��دول��ة بينما يخوض عصر‬ ‫ي��وم ال��ث�لاث��اء ال��ق��ادم اول���ى م��ب��اري��ات��ه ف��ي ال���دوري‬ ‫اذ يستضيف فريق هبوعيل كفرقرع على ملعب‬ ‫كابول‪.‬‬

‫شبيبة بيتار يفتتح املوسم بخسارة‬ ‫على ما يبدو ان فريق الشبيبة بقيادة ادوار خوري والذي‬ ‫ارتقي الى مستوى الدرجة القطرية للشبيبة بحاجة الى‬ ‫الكثير من الوقت والعمل للتأقلم مع هذه الدرجة وهذا‬ ‫ما استنتجناه من امل��ب��اراة األول��ى له والتي خسر فيها‬ ‫بالنتيجة ‪ 3-1‬ام��ام ضيفه مجد ال��ك��روم ‪ .‬وق��د أع��رب‬ ‫عن قلقه من مستوى الالعبني وال��ص��ورة التي ظهروا‬ ‫فيها باملباراة ‪.‬لكن في سياق متصل بالنسبة لنتيجة‬ ‫املباراة علمنا ان ادارة الفريق تقدمت بشكوى لالحتاد‬ ‫ح��ول إش���راك امل��ج��دالوي العبني ب��ص��ورة غير قانونية‬ ‫ومن املتوقع ان متنح نقاط املباراة للفريق الكناوي بعد‬ ‫االطالع على القضية ‪.‬‬

‫سخنني الساعة الثالثة على امللعب الكناوي قال ‪":‬‬ ‫املركز‬ ‫ننتظر املباراة بفارغ الصبر وسنضع امام اعيننا‬ ‫ق����ال ال�ل�اع���ب ال���ك���ن���اوي ح���س���ام ط���ه ان��ه‬ ‫الظرف الذي ادى لهبوط الفريق كرافعة لتحقيق‬ ‫سيدافع ه��ذا امل��وس��م ع��ن أل���وان فريقه‬ ‫نتيجة ايجابية ترتقي ملستوى التحضيرات التي‬ ‫األم هبوعيل كفركنا بعد ابتعاده موسم‬ ‫واكبناها منذ شهرين "‬ ‫واحد قضاه مع هبوعيل البعينة الصاعد‬ ‫يشار ان امللعب الكناوي صودق عليه خالل‬ ‫حديثا الى الدرجة الثانية ‪ .‬وأضاف‬ ‫حسام متفائال ان جهوده منصبه‬ ‫االس��ب��وع بعد امت���ام ال��ن��واق��ص التي‬ ‫اع����اق����ت امل���ص���ادق���ه ع��ل��ي��ه س��اب��ق��ا‬ ‫ن��ح��و م���س���اع���دة ف��ري��ق��ه ب��ال��ع��ودة‬ ‫وق����د ت��ع��ه��د م���دي���ر امل��ل��ع��ب اب��و‬ ‫ال���ى ال��درج��ة االول����ى ب��ع��د هبوطه‬ ‫ال����ي����اس ش��خ��ص��ي��ا ب�����ان ي��ت��م‬ ‫امل���ؤس���ف ق���ائ�ل�ا ‪":‬ع����ودت����ي إل��ى‬ ‫ب��اق��ي االج�����راءات البسيطة‬ ‫هبوعيل كفركنا ستتوج بالعودة‬ ‫خالل االي��ام القليلة القادمة‬ ‫إلى الدرجة األول��ى وواث��ق اننا‬ ‫حسبما طلب منه علما انه(‬ ‫سنرسم الفرحه على وجوه‬ ‫اب����و ال���ي���اس ) ع���ات���ب على‬ ‫ال��ك��ن��اوي�ين ف��ي ال��ن��ه��اي��ة علما‬ ‫بعض مسؤولي الفرق من‬ ‫ان الدرجة الثانيه ليست لقمة‬ ‫التصريحات التي صدرت‬ ‫سائغة " وع��ن امل��ب��اراة االول��ى والتي‬ ‫حسام طه‬ ‫عنهم االسبوع املاضي ‪.‬‬ ‫ستجري ي��وم الثالثاء ام��ام هبوعيل‬

‫املركز‬ ‫ب���ع���د ف�������وزه ف����ي م�����ب�����اراة ال����ك����اس ع���ل���ى ف��ري��ق‬ ‫هبوعيل ام الفحم يخوض فريق مكابي عني ماهل‬ ‫ص��ب��اح ي��وم غ��د السبت على ملعب برطعه اول��ى‬ ‫مباريات ال��دوري في الدرجة الثانية حيث يلتقي‬ ‫فريق هبوعيل ام الغنم نني ‪ .‬وع��ن هيكلة الفريق‬ ‫واستعداداته التي اجراها لهذا املوسم قال االداري‬ ‫رؤوف اب��و ليل ‪ ":‬نعمل حسب خطة م��دروس��ة‬ ‫تقتضي ب��االع��ت��م��اد ع��ل��ى ك���ادر محلي باستثناء‬ ‫ح���ارس امل��رم��ى وه��و محمد مقصقص ونحسبه‬ ‫العبا محليا وطموحاتنا تتجه نحو احتالل احدى‬ ‫املراتب الست العلوية " واضاف ‪ ":‬نحن على اهبة‬ ‫االستعداد للمباراة االولى امام ام الغنم نني ونحن‬ ‫على ثقه تامه بالعبينا الذين يبدون روح االصرار‬ ‫والقوة بدفع الفريق نحو االم��ام " وعن امكانية‬ ‫اج��راء املباريات في عني ماهل ق��ال‪ ":‬امللعب حتى‬ ‫االن غير جاهز ورمبا لن يفتتح هذا املوسم وعليه‬ ‫سيكون امللعب البيتي ام��ا ف��ي عيلوط او كفركنا‬ ‫ونحن على اتصال مع اجلهتني النهاء هذا االمر "‬

‫‪.‬وانهى قائال ‪ ":‬نعد جمهور الفريق باننا سنكون‬ ‫فريقا منافسا ومزيدا من الدعم املعنوي وامل��ادي‬ ‫امن����ا ب��ذل��ك ي��دف��ع��ون ب��ال��ف��ري��ق‬ ‫ل���ي���ك���ون م��ن��اف��س��ا ق���وي���ا ه���ذا‬ ‫املوسم وهي دعوة لاللتفاف‬ ‫ح��ول الفريق وم��ؤازرت��ه " ‪.‬‬ ‫ويشرف على الفريق املدرب‬ ‫ص�����ل����اح اب����������و ل���ي���ل‬ ‫وم��������درب ال��ل��ي��اق��ة‬ ‫البدنية فهمي أبو‬ ‫ح���اط���وم وك���ان‬ ‫ال�����ف�����ري�����ق ق���د‬ ‫ف���از ع��ل��ى ام‬ ‫ال���ف���ح���م ف��ي‬ ‫مباراة الكأس‬ ‫اجل��������م��������ع��������ة‬ ‫رؤوف ابو ليل‬ ‫امل��������اض��������ي��������ة‬ ‫ب��ه��دف�ين م��ق��اب��ل‬ ‫هدف ‪.‬‬

‫إعـــــــــالن‬ ‫تعلن ادارة فريق االعتصام عن فتح ابواب التسجيل لالعبني الراغبني‬ ‫باالنضمام للفريق ملواليد حتى ‪. 12/1998‬‬ ‫مالحظة‪:‬االنضمام حسب شروط االدارة ‪.‬‬

‫للتسجيل االتصال على ‪ 0506355396‬أو ‪0508327446‬‬

‫باحترام ادارة فريق االعتصام‬


‫‪30‬‬

‫اجلمعة ‪ 4/10/2013‬م املوافق ‪ 29‬ذو القعدة ‪ 1434‬هـ‬

‫ت‬ ‫غ‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫د‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫و‬ ‫ت‬ ‫ع‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫قات‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬


‫بورك لكما باملوهوبة‪،‬‬ ‫وشكرمتا الواهب‪،‬‬ ‫ورقتما برها‪ ،‬وبلغت أشدها‬ ‫من احلاج ناصر هبرات "أبو خالد"‬ ‫وجميع أفراد العائلة‬

‫رؤى‬

‫أجمل التبريكات وأحر التهاني نقدهمها لالبنة الغالية نور‬ ‫عنبتاوي وزوجها هالل بوالدة املولودة اجلديدة‬

‫يا أغلى هدية من اخلالق تتمنى العني ما تفارق‬ ‫أجمل وأروع مولود هل بوسط اخلاليق‬

‫تهنئة عطرة‬

‫كري والوالدة‬ ‫من الوالد محمود مّ‬ ‫واألخوة عمر ومحمد‬

‫ألف مبروك ‪ ...‬وعقبال الفرحة التامة‬

‫مبناسبة اخلطوبة‬

‫بالل وعروسه أماني‬

‫نتق ّدم بأسمى وأرقّ التهاني‬ ‫والتبريكات إلى االبن الغالي‬

‫تهنئة عطرة‬

‫الرجاء إرسال السيرة الذاتية والشهادة إلى‬ ‫مركز الزهراء الطبي بالقرب من بنك مركنتيل‬ ‫أوالى فاكس رقم‪046412345 :‬‬

‫متطلبات العمل‪:‬‬ ‫العمل غالبا في ساعات ما بعد الظهر‪.‬‬

‫سكرتيرة طبية مؤهلة‬ ‫وذات خبرة‬

‫تعلن عيادة الزهراء كفركنا‬ ‫عن حاجتها إلى‬

‫إع ـ ــالن ع ــن‬ ‫وظيف ــة شاغـ ــرة‬

‫قدمت مؤسسة ميزان حلقوق االنسان – الناصرة‬ ‫ام ��س اخل�م�ي��س ‪ 3.10.2013‬ال�ت�م��اس��ا للمحكمة‬ ‫العليا في القدس بواسطة احملامي محمد سليمان‬ ‫اغ �ب��اري��ة ب �ه��دف ال � ��زام وزارة امل� �ع ��ارف بتحديد‬ ‫اجراءات ومسارات التوظيفات والتعيينات للمعلمني‬ ‫واملعلمات في ال��وزارة بشكل واضح‬ ‫وجلي‪ .‬وقدم‬ ‫ّ‬ ‫االل�ت�م��اس ب��اس��م ك��ل م��ن ياسمني محاجنة وليندا‬ ‫محاميد من مدينة ام الفحم والقائم بأعمال رئيس‬ ‫بلدية ام الفحم احملامي مصطفى سهيل‪ .‬باإلضافة‬ ‫ال��ى ان�ض�م��ام م��ؤس�س��ة م �ي��زان ل�لال�ت�م��اس كجسم‬ ‫جماهيري‪.‬‬ ‫وشمل االلتماس عددا من االسئلة واالستفسارات‬ ‫التي ل��م جت��ب عليها ال ��وزارة منذ ع�ش��رات السنني‬ ‫حول آلية تعيني املعلمني والتوظيف في الوزارة وما‬ ‫هي املعايير واملقاييس التي بحسبها يتم ذلك‪ .‬ملاذا ال‬ ‫يتم مراقبة ومتابعة معايير التوظيف في استيعاب‬ ‫املعلمني في الوسط العربي بشكل نزيه وشفاف‪.‬‬ ‫مل��اذا ال يتم تعيني ممثل جمهور ف��ي جلنة اختيار‬ ‫املعلمني العرب‪ .‬وملاذا ال تسلم السلطة احمللية قائمة‬ ‫بأسماء املعلمني الذين مت تعيينهم في مناطق نفوذها‬

‫عبداملنعم فؤاد – مؤسسة ميزان حلقوق االنسان – الناصرة‬

‫مع النقاط والشهادات حتى تتيقن السلطة احمللية ان‬ ‫املعلمني املعينني مت استيعابهم هم أصحاب الكفاءة‬ ‫وحسب معايير واضحة ومتساوية مع اجلميع‪.‬‬ ‫واوردت مؤسسة م�ي��زان ف��ي االل�ت�م��اس ع��ددا من‬ ‫احل��االت التي تعبر عن جوهر‬ ‫املشكلة التي يواجهها املئات‬ ‫ان لم يكن اآلالف من خريجي‬ ‫وخ��ري �ج��ات ال��وس��ط ال�ع��رب��ي‬ ‫م� ��ن اجل� ��ام � �ع� ��ات وال��ك��ل��ي��ات‬ ‫ودور امل �ع �ل �م�ين ورغ� ��م أن�ه��م‬ ‫مي� �ل� �ك���ون ك� ��اف� ��ة امل� ��ؤه�ل��ات‬ ‫املطلوبة للتوظيف في املدارس‬ ‫االب �ت��دائ �ي��ة او االع� ��دادي� ��ة إال‬ ‫أن ه ��ؤالء يصطدمون بواقع‬ ‫مرير‪ ،‬يؤكد أن التعيينات في‬ ‫وزارة املعارف تتم بناء على معايير ومقاييس ليس‬ ‫لها أية عالقة بالتربية او التعليم او املعارف‪ ،‬امنا هي‬ ‫معايير "القرابة" و"الواسطة" والعالقة مع فالن‬ ‫املسؤول في الوزارة‪.‬‬ ‫احل��ال��ة االول ��ى ال�ت��ي اوردت �ه��ا مؤسسة م�ي��زان في‬

‫السعر ال يشمل التركيب‬

‫‪2200‬ش‬

‫فقط بــ‬

‫كنترول ‪ +‬فأرة‬

‫‪ + DVR‬رميوت‬

‫‪ 4‬كاميرات ‪+‬‬

‫(السعر يشمل التركيب)‬

‫اجلزيرة الرياضية‬

‫ابتداء من ‪ 750‬ش‬

‫رسيفر انترنت ‪ Full HD‬يفتح القنوات املشفرة‬

‫إضافة كل محطات إسرائيل ابتداء من ‪200‬ش‬

‫االنترنت وبطاقة‬

‫رسيفر متطور ابتداء من ‪150‬ش‬

‫جتديد جميع‬

‫اشتراكات رسيفرات‬

‫صحن ‪ 800‬محطة عربي وأجنبي فقط بــ ‪300‬ش‬

‫‪052-8379455‬‬

‫بيع وتركيب وصيانة صحون‬ ‫فضائية وكاميرات مراقبة‬

‫مسؤولي ال��وزارة بشكل‬ ‫فضفاض وبدون قيود او حدود او لوائح محاسبة‬ ‫ومراقبة‪.‬‬ ‫وفي تعقيب له حول املوضوع قال احملامي مصطفى‬ ‫سهيل – القائم بأعمال رئيس بلدية ام الفحم‪ -‬معقبا ً‬ ‫على االلتماس املقدم‪" :‬من خالل جتربتي الطويلة‬ ‫كقائم باألعمال لرئيس بلدية ام الفحم ومسؤول‬ ‫ف��ي ق �س��م امل� �ع ��ارف ل �س �ن��وات ط��وي �ل��ة الح �ظ��ت ان‬ ‫جتربتي مع وزارة املعارف كانت تتسم بالتهرب‬ ‫وع��دم ال��وض��وح‪ ،‬ولألسف الشديد عندما توجهت‬ ‫ملدير عام الوزارة وملديرة لواء حيفا بطلب توضيح‬ ‫املعايير غير املفهومة وغير الواضحة طلبوا مني‬ ‫التوجه للسيد عبدالله خطيب ال��ذي صاغ املعايير‪،‬‬ ‫وق��د توجهت اليه أيضا ولكنه لم ي��رد‪ .‬واعتقد انه‬ ‫آن األوان ان يتدخل القضاء من اجل الزام الوزارة‬ ‫لوضع معايير شفافة وواضحة وان يعطي لكل من‬ ‫يتقدم بطلب التوظيف االط�ل�اع على م��ؤه�لات من‬ ‫يتم توظيفهم ومقارنتها مع مؤهالته ومع املعايير‬ ‫الشفافة التي يجب ان تصاغ"‪.‬‬

‫كاميرات وفضائيات األمني‬

‫التماسها هي ياسمني محاجنة والتي انهت تعلميها‬ ‫في العام ‪ 2004‬في موضوع "الطفولة املبكرة"‬ ‫في كلية بيت بيرل‪ ،‬والثانية ليندا محاميد حاصلة‬ ‫على قلب اول من اجلامعة املفتوحة تخصص تاريخ‬ ‫ول�ق��ب أول "ط�ف��ول��ة م�ب�ك��رة" من‬ ‫كلية بيت بيرل‪.‬‬ ‫وذك� � ��رت م��ؤس �س��ة م� �ي���زان ف��ي‬ ‫االل� �ت� �م ��اس ان وزارة امل��ع��ارف‬ ‫ن �ش��رت ف��ي ع ��ام ‪ 2011‬وألول‬ ‫مرة معايير وطريقة دمج املعلمني‬ ‫ف� ��ي ال� ��وس� ��ط ال� �ع ��رب ��ي‪ ،‬وال � ��ذي‬ ‫يفتقر ألدن��ى مقو ّمات الشفافية‬ ‫والوضوح في مقاييس ومعايير‬ ‫التعيينات ف��ي ال� ��وزارة‪ ،‬ب��ل على‬ ‫ال��ع��ك��س م� ��ا ن��ش��ر ف� ��ي م �ن �ش��ور‬ ‫�رس��خ املشكلة القائمة في‬ ‫امل�ع��ارف م��ن اج ��راءات ي� ّ‬ ‫توظيف وتعيني املعلمني ويع ّمق الفساد املوجود‬ ‫ف��ي ه��ذه ال ��وزارة وي��دل على وج��ود ث�غ��رات كبيرة‬ ‫في طريقة التعيينات كلها في ال��وزارة‪ ،‬األمر الذي‬ ‫يعطي حرية التالعب والفساد في التعيينات من قبل‬

‫م�����������ؤس�����������س�����������ة م�����������������ي�����������������زان ت���������ل���������ت���������م���������س ل��������ل��������ع��������ل��������ي��������ا ض�����������������د وزارة‬ ‫امل�������������ع�������������ارف ح���������������ول س��������ي��������اس��������ة ت������ع������ي���ي��ن امل�������ع�������ل�������م���ي���ن ف�����������ي ال����������������������وزارة‬

صحيفة المركز الأسبوعية , العدد 275, الجمعة 04.10.2013  

موقع مركز الحدث يتيح لجميع متصفحي الموقع مشاهدة النسخة الالكترونية من صحيفة المركز الأسبوعية الصادرة في كفركنا , وتوزع في المنطقة مجانا.

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you