Issuu on Google+

‫‪AIR CONTROL SYSTEMS LLC‬‬ ‫‪HEATING & COOLING‬‬

‫احجزوا معنا مبكرا جلميع خطوط الطريان اجلن�سية و م�شاكلها‪ ،‬الزواج‪ ،‬العائلة‪ ،‬متابعة احلاالت‪،‬‬ ‫‪ Packages, Cruises‬ترجمة لعدة لغات‪ ،‬ت�صديق وكاالت‪ ،‬القرعة الع�شوائية‪،‬‬ ‫رخ�ص القيادة الدولية‪ ،‬التعامل مع ال�سفارات الأمريكية‬ ‫‪& More...‬‬

‫ت�صليح جميع انواع اجهزة التربيد واملكيفات ب�أدارة ‪ :‬حممد م�سامح‬ ‫املنزلية و�أنظمة التدفئة‬

‫ر�أي املحرر‬

‫�شريف لل�سياحة �شريف للهجرة و الرتجمة‬

‫العراق‬

‫‪(714) 491-0781 - (800) 939-7733‬‬

‫‪1811 W. Katella # 211 • Anaheim, CA 92804‬‬ ‫‪www.mariamsaad.net‬‬

‫‪(602)687-3813‬‬

‫امل العرب يف تركيا‬

‫�شعب م�صر‬

‫ودور ال�سعودية‬ ‫|| ‪|| Visit us on‬‬

‫اجلريدة الأو�سع انت�شاراً‬ ‫‪Associated Press‬‬

‫ ‬

‫متوز ‪2013 -‬‬

‫‪Tel.: (480) 427-0012‬‬

‫ام�ساكية رم�ضان‬

‫�ص‪ 8‬الق�سم الإجنليزي‬

‫‪www.almashreqonline.com‬‬

‫‪� 16‬صفحة‬

‫العدد رقم ‪50‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬

‫الق�سم العربي‬

‫ ‬

‫حفل ع�شاء يجمع عدداً كبرياً من امل�س�ؤولني احلكوميني يف �أريزونا مبمثلني عن اجلالية‬ ‫كيف تقوم اال�ستخبارات‬ ‫الأمريكية مبراقبة‬ ‫املاليني من مواطنيها؟‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬ذكرت �صحيفة الغارديان‬ ‫الربيطانية ان �رشكة فريايزون االمريكية امل�شغلة‬ ‫لالت�صاالت تقوم يوميا بت�سليم وكالة االمن القومي‪،‬‬ ‫احدى ابرز وكاالت اال�ستخبارات االمريكية‪،‬‬ ‫البيانات الهاتفية العائدة للماليني من م�شرتكيها‪.‬‬ ‫وبح�سب مذكرة �رسية اوردتها ال�صحيفة �صادرة عن‬ ‫حمكمة فدرالية ب�ش�أن اال�ستخبارات اخلارجيةـ ف�إن‬ ‫�رشكة فريايزون تقدم يوميا لوكالة االمن القومي‬ ‫بيانات عن "كل االت�صاالت الهاتفية على �شبكتها‬ ‫والتي مت اجرا�ؤها داخل الواليات املتحدة وبني‬ ‫الواليات املتحدة وبلدان اخرى"‪.‬‬ ‫وعلق م�س�ؤول امريكي رفيع امل�ستوى االربعاء طالبا‬ ‫عدم ك�شف ا�سمه ب�أن جمع اجهزة اال�ستخبارات‬ ‫ملعلومات هاتفية ميثل "اداة ا�سا�سية" يف مكافحة‬ ‫االرهاب‪.‬‬ ‫ومن دون اعطاء ت�أكيد وا�ضح لهذه املعلومات‪� ،‬شدد‬ ‫امل�س�ؤول االمريكي على ان الوثيقة التي ن�رشتها �صحيفة‬ ‫الغارديان الربيطانية "ال ي�سمح للحكومة بالتن�صت اىل‬ ‫املحادثات الهاتفية الحدهم" وال يتناول "م�ضمون‬ ‫املحادثات او ا�سم امل�شرتكني"‪.‬‬ ‫وا�شار هذا امل�س�ؤول اىل ان املعلومات املر�سلة هي‬ ‫"بيانات و�صفية مثل رقم الهاتف او مدة االت�صال"‪.‬‬

‫التكملة‪� .....‬ص ‪6‬‬

‫ال�سجن ‪ 23‬عاما‬ ‫للبناين حاول تفجري‬ ‫قنبلة قرب مدرج‬ ‫للباي�سبول يف �شيكاغو‬

‫امل�رشق خا�ص‪ :‬بح�ضور ر�ؤ�ساء بلدايات فينك�س‬ ‫وت�شاندلر وجيلربت ور�ؤ�ساء �أق�سام بولي�س فينك�س‬ ‫وت�شاندلر وممثلني عن نواب الوالية يف الكوجنر�س‬ ‫االمريكي بالإ�ضافة �إىل عدد كبري من �أع�ضاء‬ ‫البلديات والهيئات العامة يف الوالية‪ ،‬ومب�شاركة‬ ‫ع�رشات من ال�شخ�صيات القيادية وممثلي الهيئات‬ ‫واجلمعيات العامة امل�سلمة يف �أريزونا‪ ،‬قام جمل�س‬ ‫�رشطة فينك�س امل�سلم بتنظيم لقاء ع�شاء تعاريف يف‬

‫فندق الهيلتون‪-‬فينك�س‪.‬‬ ‫كان �أبرز املتحدثني من اجلانب احلكومي يف اللقاء‬ ‫ال�سادة جريج �ستانتون رئي�س بلدية فينك�س وال�سيد‬ ‫جريالد ريت�شارد م�س�ؤول �رشطة منطقة فينك�س وممثلة‬ ‫عن ال�سيدة كري�ستني �سينما ع�ضوة الكوجنر�س‬ ‫الأمريكي عن والية �أريزونا ومن اجلالية ال�سيد‬ ‫حممد ال�رشقاوي رئي�س جمل�س �رشطة فينك�س‬ ‫الإ�ست�شاري امل�سلم وال�سيدة زرينا نادر عن املجل�س‪.‬‬

‫والد الطفل ال�سعودي الغريق يف �سياتل‪/‬وا�شنطون يك�شف التفا�صيل‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬ك�شف والد الطفل �أحمد‬ ‫ع�سريي‪ ،‬الذي تويف غرق ًا يف نهر مبتنزه ماونت رينري نا�شونال‬ ‫بارك يف مدينة �سياتل الأمريكية‪ ،‬ال�سبت املا�ضي‪ ،‬عن انزالق‬ ‫ولده من على ج�رس "غري حممي" كان يجتازه للعبور �إىل �ضفة‬ ‫النهر الأخرى‪ ،‬و�سقوطه يف النهر الذي جرفه مل�سافة تتعدى‬ ‫الـ‪ 300‬مرت‪ ،‬وعرث عليه بعد ن�صف �ساعة من البحث مفارق ًا‬ ‫للحياة‪ ،‬وفق ًا ملا ذكرته �صحيفة "الوطن" ال�سعودية و�أ�شار والد‬ ‫الطفل علي ع�سريي �إىل �أنه "كان برفقة عائلته املكونة من‬ ‫زوجته وابنه الكبري فار�س و�أحمد‪� ،‬إ�ضافة لطفلة �صغرية يف‬ ‫نزهة بجبال رينري املغطاة بالثلوج التي تذوب وت�صب يف‬ ‫جمرى نهر الوايت ريفر املار باملتنزه‪ ،‬وعندما قرب الرحيل‬

‫وا�ستعد اجلميع للمغادرة‪ ،‬كان علينا عبور ج�رس طويل يربط‬ ‫�ضفتي النهر"‪ .‬و�أ�ضاف علي ع�سريي "كنت يف مقدمة العائلة‬ ‫التي كانت ت�سري فرادى‪� ،‬إذ ال يت�سع اجل�رس لأكرث من �شخ�ص‬ ‫واحد‪ ،‬وقبل و�صولنا نهايته انزلق �أحمد و�سقط يف املياه‪،‬‬ ‫وجرفه النهر �رسيع ًا‪ ،‬فقفز �شقيقه الأكرب مبا�رشة خلفه‪ ،‬ولكن‬ ‫�شدة التيار �أخفته �رسيع ًا‪ ،‬على الرغم من �أن املياه مل تكن‬ ‫عميقة‪ ،‬وباءت حماوالت الإنقاذ بالف�شل‪ ،‬وعندما قدمت‬ ‫فرق الإنقاذ كان الهدف البحث يف منطقة تقارب ‪ 4‬كلم‪،‬‬ ‫لكننا عرثنا عليه على م�سافة ‪ 300‬مرت بعد ن�صف �ساعة‪.‬‬ ‫و�أو�ضح ع�سريي �أن امل�سافة الفا�صلة بني �أحمد ووالدته خالل‬ ‫عبور اجل�رس مل تتجاوز ال�سنتيمرتات القليلة‪ ،‬الفت ًا �إىل �أن‬ ‫اجل�رس كان يفتقر �إىل احلواجز وو�سائل احلماية‪ ،‬ووجه اللوم‬

‫‪Robert Attala, LUTCF,PFP‬‬ ‫‪Tel.:‬‬ ‫‪602-635-7411‬‬ ‫‪Independent‬‬ ‫‪Insurance Agent‬‬

‫‪12409 W. Indian School Rd., Ste C302‬‬ ‫‪AZSte‬‬ ‫‪85392‬‬ ‫‪12409 W. IndianAvondale,‬‬ ‫‪School Rd.‬‬ ‫‪C302‬‬ ‫‪P: 602-635‬‬ ‫‪Info@A1InsuranceAZ.com • www.A1insuranceAZ.com‬‬

‫تراع عمل حماية للج�رس‪ ،‬عرب و�ضع‬ ‫�إىل �إدارة املتنزه التي مل ِ‬ ‫احلواجز التي ت�ؤمن ال�سالمة‪ ،‬نافي ًا نيته التقدم ب�شكوى �ضد‬ ‫م�س�ؤويل املتنزه‪ .‬وحول تعاون املوجودين �أثناء الواقعة‪� ،‬أ�شار‬ ‫ع�سريي �إىل �أن �أحد الأمريكيني وفور م�شاهدته للحادثة ركب‬ ‫�سيارته وقام با�ستدعاء فرق الإنقاذ‪ ،‬كما �أن جميع املوجودين‬ ‫بذلوا �أق�صى ما بو�سعهم للم�ساعدة‪ ،‬كما �أن بع�ضهم �أح�رض‬ ‫الكالب التي تتقفى الأثر‪ ،‬ف�ض ًال عن م�شاركة عدد من‬ ‫املتطوعني يف عمليات البحث‪ .‬و�أ�شاد ع�سريي بتعامل القن�صلية‬ ‫يف لو�س �أجنلو�س‪ ،‬والقن�صل الدكتور �سامي الرباهيم معهم‪،‬‬

‫‪� ..........‬ص ‪6‬‬

‫‪Business Cards‬‬ ‫”‪2”X3.5‬‬

‫‪Auto-Home-Business-Health LLC‬‬

‫‪F: 602-635‬‬

‫وكان من احل�ضور ال�سادة د‪ .‬حممد ريا�ض رئي�س‬ ‫حترير امل�رشق‪ ،‬د‪ .‬مروان �سعد الدين و ال�شيخ‬ ‫حممود �سليمان عن م�سجد اجلالية الإ�سالمية يف‬ ‫فينك�س‪ ،‬ح�سام ري�شة و د‪ .‬خالد �أبو وندي والأ�ستاذ‬ ‫ح�سن ال�سعد عن مركز اجلالية الإ�سالمية يف متبي‪،‬‬ ‫الأ�ستاذ هاين رحال والأ�ستاذ حبيب �سويدان عن‬ ‫مركز املهدي‪ ،‬بالإ�ضافة لعدد كبري من ال�شخ�صيات‬ ‫العامة يف اجلالية‬

‫‪Avondale, AZ 85392‬‬

‫طباعة وت�صميم‬ ‫بطاقات الأعرا�س‬

‫‪Full color 1 Sides‬‬ ‫‪14pt with UV Coating‬‬

‫ا�سعار خا�صة للجالية العربية‬ ‫الت�أمني على ال�سيارات ‪ -‬املنازل ‪ -‬ال�صحة ‪ -‬احلياة‬ ‫الزوارق ‪ -‬ال�شركات ‪ -‬الدراجات نارية‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪:‬حكم الق�ضاء االمريكي‬ ‫اخلمي�س على لبناين يف ال‪ 25‬من العمر بال�سجن‬ ‫ملدة ‪ 23‬عاما بعد ادانته بالت�آمر لتفجري عبوة نا�سفة‬ ‫قرب مدرج ريغلي فيلد ال�شهري للباي�سبول يف‬ ‫�شيكاغو‪ ،‬كما اعلنت النيابة العامة‪.‬‬ ‫واملدان �سامي �سمري ح�سون هو �شاب لبناين كان‬ ‫مقيما ب�شكل �رشعي يف الواليات املتحدة حلظة القاء‬ ‫القب�ض عليه يف ‪.2010‬‬ ‫وقال القا�ضي روبرت غيتلمان يف معر�ض تالوته‬ ‫احلكم ان "جمرد فكرة ما كان ليكون عليه الو�ضع‬ ‫لو ان (القنبلة) انفجرت فعال هي فكرة مرعبة حقا"‪.‬‬ ‫وكان ح�سون �أقر العام املا�ضي بواحدة من التهم‬ ‫املوجهة اليه وهي حماولة ا�ستخدام �سالح دمار‬ ‫�شامل‪ ،‬وكذلك اي�ضا بتهمة اخرى هي حماولة‬ ‫ا�ستخدام عبوة نا�سفة‪.‬‬ ‫واعرتف ح�سون بانه قال ملخرب �رسي تابع ملكتب‬ ‫التحقيقات الفدرايل انه يرغب يف ان "ي�شل"‬ ‫احلركة التجارية يف �شيكاغو ولن يزعزع النظام‬ ‫ال�سيا�سي يف املدينة‪.‬‬ ‫ويومها عرفه املخرب اىل عميل �رسي للأف بي �آي‪،‬‬ ‫وقد اوهم االخري ال�شاب اللبناين بانه رجل ارهابي‬ ‫ويريد م�ساعدته على تنفيذ خمططه ن�رصة "للثورة"‪.‬‬ ‫وبعد ا�سابيع من اعمال اال�ستطالع والتداول يف‬ ‫االهداف املحتملة‪ ،‬زود العميل ال�رسي ال�شاب‬ ‫اللبناين بحقيبة ظهر بداخلها مواد اوهمه انها‬ ‫متفجرات كافية لن�سف ن�صف �شارع �سكني‪.‬‬ ‫وبعد ت�سمله احلقيبة عمد ح�سون اىل ت�شغيل القنبلة‬ ‫املوقوتة ورميها يف �سلة مهمالت قريب من حانة‬ ‫كانت ملأى باملتفرجني‪ ،‬ليتبني له الحقا ان القنبلة‬ ‫كانت وهمية وان االف بي �آي اوقع به‪.‬‬ ‫وعندما تنتهي فرتة عقوبة ح�سون �سيتم ترحيله‬ ‫اىل بلده‪.‬‬

‫‪Scan for great deals‬‬

‫‪5000 for‬‬

‫‪$99.99‬‬ ‫‪+tax‬‬

‫‪Tel.: 602-635-7411‬‬

‫‪Call Now‬‬

‫‪See more specials at‬‬ ‫‪LionGraphicDesign on‬‬

‫‪602-317-1939‬‬ ‫‪info@liongraphicdesign.com‬‬ ‫‪www.liongraphicdesign.com‬‬

‫‪Info@A1InsuranceAZ.com‬‬ ‫‪www.A1insuranceAZ.com‬‬

‫برشى سارة تم افتتاح مطعم‬

‫‪Restaurant‬‬

‫املتخصص يف تحضري أشهى املأكوالت والحلويات والعصائر الرشقية‬

‫“إفطار حتى اإلشباع”‬

‫مكتب املحامي زيد ال�سيد‬

‫حالل‬

‫إتصلوا بنا للحصول عىل إستشارة مجانية‬

‫‪HALAL‬‬

‫)‪Phone: 602-Z-Lawyer (952-9937‬‬

‫بوفيه مفتوح شامل جميع أنواع الحلويات والعصائر‬ ‫طوال ليايل شهر رمضان املبارك‬ ‫جالّب – متر هندي – قمر الدين – عرق السوس‬ ‫قطايف – أم عيل – كنافة نابلسية – بسبوسة‬

‫فقط ب ‪ $12.99‬لالفراد‬ ‫‪ $6.99‬لألطفال تحت سن ‪ 12‬سنة‬ ‫متخصصون يف التحضري والتوصيل للحفالت‬ ‫واإلفطارات الجامعية واألعراس‬

‫سنلجأ للقضاء إذا مل يحصل زبوننا عىل مبلغ تسوية مريض‬

‫”‪“All You Can Eat Iftar‬‬

‫‪Including a large variety of Middle Eastern‬‬ ‫‪Sweets and juices‬‬

‫‪For Only $12.99 per person‬‬ ‫‪$6.99 for children under 12 years‬‬

‫‪Specialized in catering for big and small parties‬‬

‫‪480-588-7800 • 480-358-7222‬‬

‫‪1245 W. Guadalupe Rd. • Mesa, AZ 85202‬‬ ‫‪S.W. corner of Alma school and Guadalupe‬‬ ‫‪www.pitalicious.org‬‬

‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬

‫•حوادث سيارات وإصابات‪/‬أرضار‬ ‫شخصية‬ ‫•حوادث مرورية للمشاة‬ ‫•قضايا اإلهامل الطبي‬ ‫•قضايا اإلصابات الخطرية‬ ‫•قضايا إصابات العمل‬ ‫•معظم أنواع القضايا املدنية‬ ‫•إستشارات قانون تجاري‬ ‫•الوصايا ووثائق تنظيم األمول ونقل‬ ‫امللكية الشخصية للورثة واملستفيدين‬

‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬

‫•قضايا املرياث‪/‬الوصاية عىل‬ ‫األطفال وكبار السن‬ ‫•قضايا الجنح الجنائية‬ ‫•قضايا السياقة تحت تأثري‬ ‫العقاقري‬ ‫•مخالفات السري الجنائية‬

‫ •معامالت العجز الطبي يف دائرة‬ ‫الشؤون اإلجتامعية‬

‫نسبتنا علـى‬

‫ق�ضايا احلوادث‬ ‫فقط *‪25%‬‬

‫* نسبة مقتطعة من التسويات التي ال تحتاج ملحاكم‬

‫‪www.alsayyedlaw.com‬‬

‫‪2999 N. 44th St., Suite 303‬‬ ‫‪Phoenix, AZ 85018‬‬


2013 ‫متوز‬

2

‫�إعالنات‬

Kookoo & Ashe

Sabzi Aasan

2

2

99

29

ea

Chicken Boullion Baraka

ea

24pc

70g

Limit 2

Strawberry, Mango, Pineapple, Banana, Orange, Raspberry

Jelly Crystals Laziza

85g

59

¢

ea

www.almashreqonline.com


‫‪3‬‬

‫مقاالت �إفتتاحية ‪� -‬إعالنات‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫ر�أي املحرر‬

‫�إغتيال �أغـنية‬

‫ملاذا ف�شل الإخوان‬ ‫بقلم الدكتور حممد ريا�ض‬

‫يف احلقيقة اعرتف �أين �أ�س�أت التقدير واحل�ساب‪ ،‬فلقد‬ ‫توقعت يف ال�سابق �أن يتحرك ال�شارع امل�رصي �ضد حكومة‬ ‫الإخوان بعد مرور �سنتني �إىل ثالثة يف حكمهم مل�رص‪ ،‬فجاء‬ ‫التحرك بعد مرور �سنة واحدة ب�رسعة �أده�شتني‪.‬‬ ‫املهم‪ ،‬بغ�ض النظر عن م�س�ألة التوقيت‪ ،‬كان ما حدث‬ ‫متوقع ًا جداً‪ ،‬فقيادة جماعة الإخوان امل�سلمني التي تت�سم‬ ‫بغباء �سيا�سي مطلق �إرتكبت اخطاء فادحة كثرية كان‬ ‫ب�إ�ستطاعة �أي �سيا�سي مبتد�أ ان يتجنبها‪ ،‬لعل �أهمها‪:‬‬ ‫‪ .1‬مل ي�ستوعب الإخوان �أن من يحكم دولة بحجم م�رص‬ ‫ال يجوز �أن يتبع دولة مثل قطر!‬ ‫ظهرت القيادة امل�رصية الإخوانية مبظهر التابع واملنفذ‬ ‫ل�سيا�سات �شبه جزيرة قطر و�أمريها الأمي‪ ،‬مما �أ�رض ب�صورة‬ ‫ومكانة م�رص ك�أكرب دولة يف املنطقة‪ ،‬ورمبا لعب القر�ضاوي‬ ‫مبا له من نفوذ داخل اجلماعة دور ًا يف جتري املوقف‬ ‫الإخواين امل�رصي ل�صالح تنفيذ امل�شاريع القطرية يف‬ ‫املنطقة‪ ،‬بحيث كان وا�ضح ًا �أن ال�سيا�سة امل�رصية باتت تردد‬ ‫ب�صورة بغبغائية مواقف اخلارجية القطرية بخ�صو�ص جممل‬ ‫بدء من الق�ضية الفل�سطينية ومرور ًا بامل�س�ألة‬ ‫الق�ضايا الإقليمية ً‬ ‫ال�سورية‪.‬‬ ‫ناهيك عن تدخل قطر ال�سيا�سي واملايل يف ال�ش�أن امل�رصي‬ ‫الداخلي‪ ،‬فالت�سهيالت غري العادية التي منحت للأموال‬ ‫القطرية يف ال�سوق املالية ومناق�صات قناة ال�سوي�س والتنقيب‬ ‫عن الغاز وغري ذلك من الإ�ستثمارات احليوية‪ ،‬اثارت‬ ‫حفيظة معظم الكتاب واملثقفني وال�سيا�سني امل�رصيني حتى‬ ‫املح�سوبني منهم تقليدي ًا على التيار الإ�سالمي‪ .‬ولو ثبتت‬ ‫�صحة ال�سند املايل الذ وجده املتظاهرون املقتحمون للمقر‬ ‫العام للإخوان والتي ت�شري �إىل �إ�ستالم قيادات �إخوانية‬ ‫رفيعة منح مالية منتظمة من امري قطر‪ ،‬ف�إن ذلك �سي�ضيف‬ ‫بعد ًا �أخر ملا �أقول‪.‬‬ ‫‪ .2‬مل ي�ستوعب الإخوان �أن متلقهم وتقربهم من ال�سلفيني‬ ‫�أ�رض ب�صورتهم‪ ،‬واظهرهم وكانهم ينتمون لثقافة مغايرة‪،‬‬ ‫فم�رص لي�ست ال�سعودية!‬ ‫غلب على معظم قيادات ال�صف الأول الإخواين الإنتماء‬ ‫للتوجه ال�سلفي املعروف بت�شدده‪ ،‬وذلك بعد �إ�ستطاعة التيار‬ ‫املت�شدد بني الأعوام ‪2010- 2005‬م �إزاحة التيار‬ ‫الإخواين املعتدل والأقرب لنب�ض وثقافة ال�شارع امل�رصي‬ ‫الو�سطية‪ .‬هذا الت�شدد الديني واملظهري وال�سلوكي مل‬ ‫يتقبله ال�شارع امل�رصي ب�أريحية‪ .‬كذلكك �ساهم وجود‬ ‫�أ�صوات مغالية يف ت�شددها الديني �ضمن الإخوان وحلفائهم‬ ‫ال�سلفيني يف تخويف قطاع عري�ض من �أبناء ال�شعب امل�رصي‬ ‫ور�سم �صورة قامتة للم�ستقبل‪ ،‬بحيث مل ي�ستطع ه�ؤالء‬ ‫�إقناع ال�شباب امل�رصي غري املتحزب �أنهم �سيحافظون على‬ ‫هام�ش احلريات ال�شخ�صية وال�سيا�سية املوجودة‪.‬‬ ‫طبع ًا ال حظ �أن املظهر اخلارجي من ناحية �سيكولوجية‬ ‫مهم‪ ،‬الن ال�سيا�سي عليه �أن ي�شبه يف مظهره اخلارجي‬ ‫معظم �أفراد �شعبه‪ ،‬لذلك مل يظهر �أ�صحاب اللحى الطويلة‬

‫ مطعم‬

‫والأثواب اخلليجية الق�صرية وك�أنهم جزء من املجتمع‬ ‫املحيط بهم‪ ،‬مما �ساهم يف تكوين �صورة منطية عند رجل‬ ‫ال�شارع الب�سيط �أن الإخوان وال�سلفيني �شيء وامل�رصين‬ ‫�شيء �آخر‪.‬‬ ‫‪ .3‬مل ي�ستوعب الإخوان �أن الرئا�سة غري النقابات‬ ‫و�إحتادات الطلبة‪ ،‬لذلك فن�سبة ‪ %50‬وك�سور ال ت�ؤهلم‬ ‫للإ�ستحواذ على ال�سلطة كاملة‪.‬‬ ‫مبا ان الأخوان وجماهريهم جديدون على ممار�سة اللعبة‬ ‫الدميقراطية‪ ،‬ف�إنهم مل ي�ستوعبوا �أن ن�سبة ‪ %50‬وك�سور‬ ‫التي ح�صل عليها مر�سي ال ت�ؤهلة للإ�ستحواذ على كامل‬ ‫مقاليد ال�سلطة يف البالد‪ ،‬لأن رئا�سة الدولة تختلف عن‬ ‫الفوز يف �إحتادات الطلبة والنقابات املهنية‪ ،‬فرئي�س الدولة‬ ‫يجب �أن يراعي حجم وثقل معار�ضيه يف ال�شارع‪ ،‬لذلك‬ ‫وحتى ي�ضمن فرتة م�ستقرة حلكمه‪� ،‬إذا علم �أن �شعبيته يف‬ ‫�أح�سن حاالتها مل تتعدى الن�صف‪ ،‬عليه �أن يظهر مبظهر‬ ‫الأب الراعي للجميع وي�ضمن م�شاركة مقنعة للأطياف‬ ‫الأخرى يف املجتمع يف �إدارة �ش�ؤون البالد ويف تقلد‬ ‫املنا�صب العامة‪.‬‬ ‫‪ .4‬الإنبطاح لل�سيا�سة والأوامر الأمريكية والليونة ال�شديدة‬ ‫مع �إ�رسائيل ال �أقنعت �أمريكا وال ا�ستوعبها ال�شعب امل�رصي‬ ‫و�صورت الإخوان �أمام الإدارة الأمريكية ك�أنهم منافقون‬ ‫يظهرون غري ما يبطنون و�أظهرتهم �أمام ال�شعب وك�أنهم‬ ‫كذبوا على جماهريهم التي عودوها على خطاب معاداة‬ ‫الغرب‪.‬‬ ‫لطاملا �شتم خطباء الأخوان �أمريكا و�إ�رسائيل طوال العقود‬ ‫املا�ضية‪ ،‬ولطاملوا وعدوا ال�شعب بالرخاء والإ�ستقالل‬ ‫والتحرر من التبعية مبجرد �أن ي�صل الإ�سالم �إىل احلكم‪،‬‬ ‫ولطاملا هتفوا للقد�س وللمقاومة‪ .‬ولكن ما �أن و�صلوا لل�سلطة‬ ‫حتى �سارعوا ب�سحب ال�سفري امل�رصي من �سوريا وتعني �آخر‬ ‫على وجه ال�رسعة يف �إ�رسائيل‪ ،‬ثم تطري ر�سائل املودة‬ ‫واملحبة ب�إ�سم ال�شعب امل�رصي ل�صديق الرئي�س املخل�ص‬ ‫بري�س ول�شعبه "ح�سب و�صف مر�سي نف�سه"‪.‬‬ ‫وهناك الكثري من الأ�سباب حتتاج �إىل كتاب ل�رسدها‪ ،‬لكن‬ ‫يف احلقيقة يبدوا �أن الله تدخل بلطفه لوقف هذه املهزلة يف‬ ‫م�رص‪ ،‬لكي ال ي�صل الأمر بال�شعب امل�رصي لأن يخرجوا‬ ‫من دين الله �أفواج ًا لو �إ�ستمر حكم الإ�سالميني لهم بهذه‬ ‫الطريقة لفرتة �أطول‪.‬‬ ‫وكما قلت يف مداخلة �سابقة‪ :‬لأخوان ارادوا احلكم ح�رص ًا‬ ‫فازاحهم ال�شعب ق�رساً‪.‬‬ ‫در�س يجب علينا جميع ًا �أن نتعلمه‪ ،‬لأن الواقع على الأر�ض‬ ‫يف كل الدول العربية ي�شري �إىل تنوع �ألوان الطيف بو�ضوح‪،‬‬ ‫لذلك لن يطغى لون على بقية الألوان �إال ان يكون احمر ًا‬ ‫فاقع ًا جداً‪ ،‬املطلوب الآن وجود �سيا�سيني يتقنون ممار�سة‬ ‫الفن الت�شكيلي ليتمكنوا من التعامل مع كل هذه الألوان‬ ‫بطريقة من�سقة‪.‬‬

‫�شعر عبا�س احل�سيني‬

‫�أديب و�شاعر‪-‬فينك�س �أريزونا‬

‫كانها ‪...‬‬

‫ت�ؤ�صل معــنى للتحاور ِ‬

‫لتهب عامل ًا مهندمــ ًا من اجلمال‬

‫يف وهدة هذا الغاب‬

‫نحن والعامل‪ ،‬الذي ال نرى !!‬

‫ال تكاد تط�أه اقدام الفاحتني‬

‫ترجح �أمنية للــرق�ص‬ ‫ُ‬

‫�صنوان‬

‫مذ رموا فيه ف�ضالت موت‬

‫على رطوبة ال�سو�سن‬

‫ن�ؤ�س�س حقيقة‪ ،‬ثم نزدريها‪...‬‬

‫�صار دموعا للحنني‬

‫‪،‬م�شدها منفعل‬

‫اقرتب الوقت من الفرائ�س‬

‫حتت غيم القادمني‬

‫وهي تخفي النهار‬

‫وات�ضح امل�صري لال�سئلة‬

‫مر الفار�س على جثة الفار�س‬

‫على �رشفة الــحب‬

‫ففي خطوتني من حب‬

‫كالهما على �أهبة القول‬

‫غاب املحا ُر‬ ‫�ضفاف املداخل‬ ‫عن‬ ‫ِ‬

‫ي�شيد العا�شق قلعة ال تــُــدان‬ ‫ويف �شهقة الرغن امل�ساء‬

‫والرتاب يدندنُ ‪:‬‬

‫وا�سهب النبات يف التدليل‬

‫تهتف ثريات االقا�صي‬

‫مــر كان مقيد ًا‬ ‫من ّ‬

‫واجلثة مطلقة احلوا�س‪!!...‬‬

‫فغاب الوجدُ‬

‫ان هلم ايها الليل‬

‫ن�رس اخري يواري �صوته‬

‫عن مالمح ِ الق�صيدة‬

‫لن�صغي ‪...‬‬

‫يف نب�ؤة الكــــراند كانيـــان‬

‫م�ساء بارد يعقبه‪ ...‬ارتداد موح�ش‬

‫اىل �آخر العمر‬

‫جل�س الهنود على اتراب ت�أريخهم‬

‫هنا قرب زنابق الليل‪،‬‬

‫دون االقنعة‪....‬‬

‫والرجل االبي�ض‬

‫وجود مـنعزل عن الثيمه‬

‫قرب بحرية الظم�أ االبدي‬

‫يوا�صل التحليق‬

‫وجود ادنى من ان يوجد‬

‫كاد امر�ؤ‬

‫على حقل قمح‪....‬‬

‫فلم هذا النفور اىل التيه؟‬

‫ان يجر الوجود اىل العدم‬

‫من ذهب‬

‫من كل اجلهات ؟‬

‫فـثـمــّـة اللـُـقى الف�سفورية‬

‫الكراند كانيون‪� :‬سل�سلة جبال تعد من عجائب‬ ‫اجلنيا ال�سبع يف والية اريزونا االمريكية‪.‬‬

‫كانها العا�شقة الوحيدة‪،‬‬

‫وهي تت�أك�سد قرب �شيكاغو‬

‫يف وهدة هذا الغاب‬

‫رحلت فيكتوريا‬

‫‪Sun City Pharmacy‬‬ ‫ •خدمه التو�صيل جمانا‬ ‫ • نقبل كل �أنواع الت�أمني ال�صحى‬ ‫ •نقوم بعمل بع�ض الرتكيبات‬ ‫الدوائيه‬

‫‪Tel.: 623-322-6664‬‬

‫‪Fax: 623-322-6668‬‬ ‫‪9133 W. Thunderbird Rd., #101‬‬ ‫‪Peoria, AZ 85381‬‬ ‫‪Suncity_pharmacy@yahoo.com‬‬

‫ ‪• Free delivery for‬‬ ‫‪monthly refills‬‬ ‫‪• We accept all‬‬ ‫‪prescription plans‬‬ ‫‪• We are doing some‬‬ ‫‪compound‬‬

‫ب�أدارة‬

‫حممد الأمبابى – �إ�سالم امل�سريى‬

‫‪AL-Qthara‬‬ ‫‪Restaurant‬‬

‫القيثارة‬

‫‪AL‬ح‪AL‬الل‬ ‫‪H‬‬

‫ألذ املأكوالت العربية‬

‫جلسات عائلية ال مثيل لها‬

‫ •ماكوالت وسلطات جاهزة يومياً‬ ‫ •قوزي ‪ -‬سمك ‪ -‬كباب او دجاج عىل الرز‬ ‫ •تكه دجاج ولحم‬ ‫ •مرشوبات حارة وساخنة‬ ‫ •حلويات عراقية وعربية‬

‫تقديم اشهى‬

‫وجبات األفطار العراقية والعربية‬ ‫وستقام لعبة املحيبس بعد التاسعة‬

‫‪Tel.: 602-688-6793 • 602-465-2799‬‬

‫‪3527 W. Bethany Home Rd. • Phoenix, AZ 85051‬‬

‫‪Design By Lion Graphic Design LLC - All Right Reserved‬‬

‫الت�صميم‬ ‫ا�سامه ا�سود‬

‫‪info@liongraphicdesign.com‬‬ ‫‪www.LionGraphicDesign.com‬‬

‫لالعالن‬

‫يرجى االت�صال بـ‬

‫‪(480) 427-0012‬‬ ‫‪almashreq@almashreqonline.com‬‬

‫رئي�س التحرير‬ ‫الدكتور حممد ريا�ض‬ ‫‪princemas@yahoo.com‬‬

‫‪Almashreq Bi-Weekly News Paper‬‬ ‫‪Published by Almashreq media LLC‬‬ ‫‪(480) 427-0012‬‬ ‫‪9014 W Indian School Ste 6‬‬ ‫‪Phoenix, AZ 85015‬‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬

‫‪Community Largest Newspaper‬‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬


‫‪4‬‬

‫ركن املر�أة العربية ‪ -‬ريا�ضة‬

‫اجلزائر الأوىل عربيا ً وم�صر تقفز ‪ 9‬مراكز‬ ‫وال�سعودية عا�شرا‬

‫�شهريات العامل يقبلن على القفطان املغربي‬ ‫يجذب القفطان املغربي ���إعجاب �شهريات العامل‪،‬‬ ‫خا�صة عندما يزرن املغرب يف خمتلف املنا�سبات‬ ‫الفنية �أو ال�سيا�سية �أي�ضا‪ ،‬وهو الزي الرئي�سي‬ ‫الذي تتزين به الأمرية �سلمى حرم امللك حممد‬ ‫ال�ساد�س عند ح�ضورها منا�سبات زفاف �أمراء �أو‬ ‫ملوك العامل‪ ،‬ما جعلها حتظى كثريا ب�إ�شادة‬ ‫جمالت املو�ضة العاملية بف�ضل ح�سن اختيارها‬ ‫للقفاطني التي تلب�سها‪.‬‬ ‫وظهرت وزيرة اخلارجية الأمريكية ال�سابقة‬ ‫هيالري كلنتون يف �إحدى زياراتها للمغرب‬ ‫بقفطان تقليدي بلون ذهبي‪ ،‬كما ارتدته املمثلة‬ ‫الفرن�سية املعروفة كاترين دونوف التي حتر�ص‬ ‫على التزين به فوق الب�ساط الأحمر لعدد من‬ ‫املهرجانات ال�سينمائية الدولية‪ ،‬و�أي�ضا ارتدته‬ ‫املمثلة �إليزابيث تايلور‪.‬‬ ‫جنيفر لوبيز وماريا كاري‬ ‫وتع�شق جنمات الغناء العاملي بيون�سي لونز‪،‬‬ ‫وماريا كاري‪ ،‬وجنيفر لوبيز‪ ،‬والراحلة ويتني‬ ‫هيو�سنت وغريهن كثريات‪ ،‬ارتداء القفطان‬ ‫املغربي يف العديد من املنا�سبات الفنية العاملية‪،‬‬ ‫من مهرجانات وحفالت غنائية ذات �صيت‬ ‫دويل‪ ،‬ومنها مهرجان موازين الدويل الذي‬ ‫ينظم كل عام بالبالد‪.‬‬ ‫�أحالم وهيفا و�شريين‬ ‫ونف�س الع�شق للقفطان املغربي �أبدته جنمات الغناء‬ ‫العربي الالئي جربن ارتداء القفطان املحلي‪،‬‬ ‫ود�أبن على ارتدائه حتى يف بلدانهن الأ�صلية‪،‬‬ ‫من قبيل املطربة �أحالم‪ ،‬وماجدة الرومي‪ ،‬وديانا‬ ‫حداد‪ ،‬وهيفاء وهبي‪ ،‬و�أ�صالة ن�رصي‪ ،‬و�شريين‬ ‫عبد الوهاب‪ ،‬وغريهن كثريات‪.‬‬

‫خرباء‪ %70 :‬من غذاء اخلليجيني‬ ‫م�صريها �إىل النفايات‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫ت�صدر املنتخب اجلزائري قائمة �أف�ضل املنتخبات العربية يف‬ ‫جدول ترتيب املنتخبات العاملية ال�صادر عن االحتاد الدويل‬ ‫لكرة القدم "فيفا" اخلمي�س املا�ضي‪ ,‬وتقدم املنتخب امل�رصي‬ ‫بواقع ‪ 9‬مراكز للأمام‪ ،‬فيما قفزت ال�سعودية ثالثة مراكز‬ ‫�إ�ضافية بح�سب الت�صنيف اجلديد لـ "فيفا" لت�صبح يف املرتبة‬ ‫رقم ‪ 105‬عامليا‪.‬‬ ‫وجاء املنتخب اجلزائري يف املركز الـ ‪ 34‬عامليا والأول‬ ‫عربيا بر�صيد ‪ 730‬نقطة‪ ,‬وحل املنتخب التون�سي ثانيا عربيا‬ ‫و ‪ 47‬عامليا بر�صيد‪ 627‬نقطة مرتاجعا بخم�سة مراكز عن‬ ‫ت�صنيفه يف ال�شهر املا�ضي‪ ,‬فيما حقق املنتخب امل�رصي قفزة‬ ‫كبرية بتقدمه بـ ‪ 9‬مراكز للأمام حمتال ثالث �أف�ضل منتخب‬ ‫عربي و ‪ 62‬عامليا بر�صيد‪ 543‬نقطة‪ ,‬بينما تراجع املنتخب‬ ‫الليبي مركزا واحدا و�أ�صبح يف املركز الرابع عربيا و‪70‬‬ ‫عامليا بر�صيد ‪ 518‬نقطة‪.‬‬

‫ووا�صل املنتخب الأردين �صدارته للمنتخبات العربية يف‬ ‫القارة الآ�سيوية بحلوله خام�سا يف ت�صنيف املنتخبات العربية‬ ‫بر�صيد ‪ 489‬نقطة يف املركز ‪ 76‬عامليا ‪ ،‬تاله املنتخب‬ ‫املغربي باملركز ال�ساد�س عربيا‪ ,‬يف املركز ‪ 79‬عامليا بر�صيد‬ ‫‪ 470‬نقطة ‪.‬‬ ‫فيما تقدم املنتخب الإماراتي مركزين عن ت�صنيفه يف ال�شهر‬ ‫املا�ضي باحتالله املركز ال�سابع عربيا و الـ ‪ 85‬عامليا بر�صيد‬ ‫‪ 432‬نقطة‪ ،‬تاله املنتخب العماين بر�صيد ‪ 361‬نقطة‪،‬‬ ‫بعدما تقدم يف الرتتيب العام لـ"فيفا" بواقع مركزين ليحتل‬ ‫املركز الثامن عربيا واملركز ‪ 99‬عامليا‪ ،‬واحتل املنتخب‬ ‫العراقي املركز التا�سع عربيا واملركز ‪ 101‬عامليا بر�صيد‬ ‫‪ 335‬نقطة بعد �أن تراجع لثالثة مراكز للخلف‪ ،‬وقفز‬ ‫املنتخب ال�سعودي يف الت�صنيف العاملي ثالثة مراكز ليحتل‬ ‫املركز ‪ 105‬عامليا والعا�رش عربيا بر�صيد ‪ 315‬نقطة‪.‬‬

‫العراق امل العرب يف تركيا‬

‫ت�سم ال�سلوك اال�ستهالكي يف دول اخلليج ب�رشاء الأغذية التي‬ ‫قد يكون هدفها �إ�شباع العني قبل البطون‪ ،‬حيث يندفع �آالف‬ ‫امل�ستهلكني �إىل الأ�سواق التجارية ومنافذ التوزيع املختلفة يف‬ ‫البالد‪ ،‬بهدف تنفيذ عمليات �رشاء ل�سد االحتياجات الغذائية‬ ‫املو�سمية ل�شهر رم�ضان‪ ،‬يف �صورة تتكرر كل مو�سم‪.‬‬ ‫وفيما ي�صف اقت�صاديون وخرباء حتدثوا ل�صحيفة ال�رشق الأو�سط‬ ‫هذا الفعل من امل�ستهلكني بتكري�س النمط اال�ستهالكي‬ ‫الع�شوائي‪ ،‬الذي يفتقر لطرق الت�سوق الذكي‪ ،‬يرى تقرير‬ ‫متخ�ص�ص �أن الغذاء املنتهي م�صريه �إىل النفايات يف اخلليج ي�صل‬ ‫�إىل نحو ‪.%70‬‬ ‫وعلقت جمعية حماية امل�ستهلك بجملة ق�صرية‪ ،‬مفادها التذكري‬ ‫ب�أن "الإ�رساف �سبب كل جفاف"‪ ،‬حمذرة من اعتماد الأمناط‬ ‫اال�ستهالكية اخلاطئة يف رم�ضان‪.‬‬ ‫وبح�سب التقرير الغذائي ال�صادر عن معهد املهند�سني‬ ‫امليكانيكيني‪ ،‬فتختلف �أ�سباب هدر الأغذية بني الدول املتقدمة‬ ‫والنامية‪ ،‬ففي الدول املتقدمة‪ ،‬حيث تقنية الزراعة واحل�صاد‬

‫والنقل والتخزين عالية الكفاءة تتعلق الأ�سباب الرئي�سية لهدر‬ ‫املواد الغذائية ب�سوء الت�رصف من جهة الباعة وامل�ستهلكني‪ ،‬حيث‬ ‫يرف�ض الباعة خ�رضاوات وفواكه ال تتوافق مع معايري ال�شكل‬ ‫واحلجم‪� ،‬أي لأ�سباب ال عالقة لها بجودتها‪.‬‬ ‫ويقدر �أن نحو ثلث املحا�صيل الزراعية يف الدول املتقدمة ال‬ ‫ت�صل �إىل امل�ستهلك ب�سبب رف�ضها بناء على �أ�سباب جمالية فقط‪،‬‬ ‫وهذا ي�سبب خ�سارة ‪ 1.6‬مليون طن من املنتجات الزراعية يف‬ ‫اململكة املتحدة وحدها‪.‬‬ ‫ويتخل�ص امل�ستهلكون من ‪� %30‬إىل ‪ %50‬من الأغذية التي‬ ‫ا�شرتوها نتيجة عدم فهمهم لتواريخ ال�صالحية‪ ،‬وما يقارب‬ ‫‪ %10‬من الأغذية التي يرميها امل�ستهلكون �صاحلة للأكل يف‬ ‫احلقيقة‪.‬‬ ‫و�أفاد التقرير �أن خ�سارة الغذاء يف الدول النامية ترتبط ب�ضعف‬ ‫تقنية الزراعة والنقل والتخزين‪� ،‬أما ن�سبة الأغذية التي يرميها‬ ‫امل�ستهلكون فمنخف�ضة‪ .‬وت�صل ن�سبة اخل�سارة ب�سبب نق�ص كفاءة‬ ‫�إنتاج الأغذية واملحافظة عليها بني ‪ %37‬و‪ %80‬من الإنتاج‪.‬‬

‫طريقة عمل القطايف ال�شهية‬

‫مطبخك �سيدتي‬ ‫لتح�ضري العجينة‬

‫‪ ٣‬ملعقة �صغريه ماء الزهر‬

‫‪ ٣‬كوب دقيق‬

‫‪ ١‬ملعقة �صغريه ع�صري ليمون حام�ض‬

‫‪ ٣‬ملعقة كبرية حليب بودرة‬

‫طريقة عمل القطايف ال�شهية‬

‫‪ ٢⁄١‬ملعقة �صغريه اخلمرية‬

‫طريقة التح�ضري‬

‫‪ ٢⁄١‬ملعقة كبرية بايكربونات ال�صوديوم‬

‫‪ُ .١‬يبا�رش بتح�ضري القطر كونه ُيقدّ م بار ًدا‪.‬‬ ‫ُيذوب ال�سكر يف ‪ ½ 1‬من املاء على نار‬ ‫متو�سطة‪ .‬ثم ي�ضاف ماء الورد وماء الزهر‬ ‫ويوا�صل التحريك حتى يبد�أ املزيج بالغليان‪.‬‬

‫‪ ٢⁄١ ١‬ملعقة كبرية �سكر‬ ‫ح�شوة اجلوز‬ ‫‪ ٥٠٠‬غرام جوز‪ ,‬جمرو�ش‬ ‫‪ ٢‬كوب �سكر‬ ‫‪ ٢‬ملعقة كبرية ماء الورد‬ ‫‪ ٢‬ملعقة كبرية ماء الزهر‬ ‫( قطر(�رشاب ال�سكر‬ ‫‪ ٣‬كوب �سكر‬ ‫‪ ٣‬ملعقة �صغريه ماء الورد‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬

‫ا�سطنبول (تركيا) ‪ -‬ت�أهل منتخب العراق و�صيف بطل ا�سيا للمرة‬ ‫االوىل يف تاريخه اىل الدور ن�صف النهائي من ك�أ�س العامل يف كرة‬ ‫القدم لل�شباب (دون ‪ 20‬عاما) اثر فوزه على نظريه الكوري اجلنوبي‬ ‫بطل القارة ال�صفراء ‪ 4-5‬بركالت الرتجيح ‪ 2-3‬بعد بعد تعادلهما‬ ‫‪ 3-3‬يف الوقتني اال�صلي واال�ضايف من الدور ربع النهائي االحد‬ ‫يف قي�رصي‪.‬‬ ‫و�سجل علي فايز عطية (‪ 21‬من ركلة جزاء) وفرحان �شكور توفيق‬ ‫(‪ 42‬و‪ )118‬اهداف العراق‪ ،‬وكوون ت�شانغ هون (‪ )25‬ويل‬ ‫غوانغ هون (‪ )50‬وجونغ هيون ت�شيول (‪ )2+120‬اهداف كوريا‬ ‫اجلنوبية‪.‬‬ ‫وكان املنتخب العراقي البادىء بالت�سجيل عرب علي فايز عطية من‬ ‫ركلة جزاء يف الدقيقة ‪ ،21‬وردت كوريا بعد اربعة دقائق بوا�سطة‬ ‫كوون ت�شانغ هوون ب�رضبة ر�أ�سية من م�سافة قريبة على ميني احلار�س‬ ‫حممد حميد (‪ ،)24‬قبل ان مينح فرحان �شكور توفيق التقدم‬ ‫جمددا للعراق من كرة مرتدة من احلار�س الكوري اجلنوبي يل‬ ‫ت�شانغ غون (‪ )42‬اثر ت�سديدة قريبة لعلي قا�سم‪.‬‬ ‫وادركت كوريا اجلنوبية التعادل مطلع ال�شوط الثاين عندما ح�صلت‬ ‫على ركلة حرة جانبية تابعها يل غوانغ هون بر�أ�سه من م�سافة قريبة‬ ‫على ي�سار احلار�س حميد‪.‬‬ ‫ومنح فرحان التقدم للعراق عندما ا�ستغل كرة من زميله حممد جبار‬ ‫�شوكان امام املرمى فتابعها بي�رساه داخل املرمى (‪.)118‬‬

‫حرك‬ ‫‪ .٢‬ي�ضاف ع�صري الليمون احلام�ض و ُي ّ‬ ‫جيد ًا‪ ،‬ثم ُيرتك القطر على نار هادئة اىل �أن‬ ‫ي�شتدّ قلي ًال‪ .‬ثم ُيرفع عن النار و ُي�سكب القطر‬ ‫يف وعاء للتقدمي‪.‬‬ ‫‪ .٣‬لتح�ضري العجينة‪ ،‬تمُ زج جميع املكونات‬ ‫با�ستثناء بايكربونات ال�صوديوم يف وعاء‪ ،‬ثم‬ ‫حرك حتى‬ ‫ي�ضاف املاء ال�ساخن �شيئ ًا ف�شيئ ًا و ُي ّ‬ ‫احل�صول على عجينة �سائلة‪ .‬تُرتك العجينة‬ ‫لرتتاح ملدة �ساعة من الوقت‪.‬‬

‫‪ .٤‬ي�ضاف بايكربونات ال�صوديوم ثم تُ�سكب‬ ‫ملعقة من العجني على �شكل دائرة �صغرية يف‬ ‫مقالة حتتوي على الزيت ال�ساخن وتُطهى على‬ ‫نار قوية حتى تظهر فقاعات �صغرية على وجه‬ ‫العجينة‪ .‬تُرفع العجينة عن النار‪ ،‬وتُكرر العملية‬ ‫حتى نفاد العجني‪.‬‬ ‫‪ .٥‬لتح�ضري ح�شوة اجلوز‪ ،‬تمُ زج كل‬ ‫املكونات‪.‬‬ ‫‪ .٦‬عندما تربد دوائر العجني مبا فيه الكفاية‪،‬‬ ‫يو�ضع مقدار ملعقة كبرية من ح�شوة اجلوز يف‬ ‫و�سط كل منها‪ ،‬وتُثنى العجينة على �شكل‬ ‫هالل‪ ،‬مع ال�ضغط عند االطراف حتى تُقفل‬ ‫جيد ًا‪ُ .‬يكرر الأمر مع الكمية املتبقية من العجني‬ ‫واحل�شوة‪.‬‬ ‫‪ .٧‬تُقلى القطايف يف الزيت ال�ساخن حتى‬ ‫ي�صبح لونها ذهبي ًا من اجلهتني‪ ،‬ثم تُرفع عن‬ ‫النار وتو�ضع يف طبق للتقدمي‪.‬‬ ‫‪ .٨‬عند التقدمي‪ُ ،‬ي�سكب القطر فوق القطايف‪.‬‬

‫لكن كوريا اجلنوبية ادركت التعادل يف الدقيقة الثانية من الوقت‬ ‫بدل ال�ضائع عندما �سدد هيون‪-‬ت�شيول جونغ كرة من ‪ 25‬مرتا‬ ‫حاول املدافع علي فايز ابعادها بر�أ�سه لكنه خدع حار�س مرماه حميد‬ ‫وعانقت ال�شباك (‪.)2+120‬‬ ‫ويف ركالت الرتجيح‪ ،‬ت�ألق احلار�س حميد بت�صديه لركلة ترجيحية‬ ‫حا�سمة هي االوىل يف ال�سل�سلة الثانية انربى لها يل غوانغ هون‪،‬‬ ‫فجاء الدور على فرحان الذي منح الت�أهل للعراق بت�سديده على ميني‬ ‫احلار�س الكوري اجلنوبي‪.‬‬ ‫و�سجل علي فايز ودرغام ا�سماعيل وحممد جبار وعلي عدنان‬ ‫للعراق يف ال�سل�سلة االوىل التي انتهت بالتعادل ‪ 4-4‬بعد اهدر‬ ‫حممد الركلة الثالثة‪ ،‬فيما �سجل كيم �سوون وو وهان بيونغ غوو‬ ‫و�سيم �سانغ مني ووو جو�سونغ لكوريا اجلنوبية‪ ،‬فيما اهدر لها يوون‬ ‫جي مني ويل غوان ت�شون‪.‬‬ ‫وهي املرة االوىل التي يبلغ فيها العراق دور االربعة يف ‪ 4‬م�شاركات‬ ‫يف تاريخه بعد االوىل عام ‪ 1977‬يف تون�س وخرج من الدور‬ ‫االول‪ ،‬والثانية عام ‪ 1989‬يف ال�سعودية عندما خ�رس امام‬ ‫الواليات املتحدة‪ ،‬والثالثة عام ‪ 2001‬يف االرجنتني وخرج من‬ ‫الدور االول اي�ضا‪.‬‬ ‫وث�أر املنتخب العراقي خل�سارته امام كوريا اجلنوبية يف نهائي ك�أ�س‬ ‫ا�سيا وبركالت الرتجيح اي�ضا بعدما تعادال ‪ 1-1‬وكان املنتخب‬ ‫العراقي البادىء بالت�سجيل اي�ضا‪.‬‬

‫طرقية عمل الب�سبو�سة‬

‫املقادير‬ ‫‪ ١‬كوب �سميد‬ ‫‪ ١‬كوب حليب بودرة‬ ‫‪ ١‬كوب �سكر ناعم‬ ‫‪ ٢⁄١‬كوب زيت‬ ‫‪ ١٧٠‬غرام ق�شدة‪� ,‬أي علبة‬

‫الهند‪ ،‬احلليب‪ ،‬البكنغ بودر وال�سكر‬ ‫ويخلط جيداً‪ ،‬ي�ضاف الزيت والق�شدة‬ ‫ويخلط من جديد جيداً‪.‬‬ ‫‪ .٣‬يف بايرك�س‪ ،‬يو�ضع ورق الزبده او‬ ‫ممكن تدهن بالزيت كي ﻻ تلت�صق‬ ‫الب�سبو�سة ثم يو�ضع ن�صف كمية‬ ‫اخلليط‪ ،‬توزع الق�شده على الطبقة‬ ‫االوىل‪.‬‬

‫‪ ١‬ملعقة كبرية بايكنغ باودر‬

‫‪ .٤‬يو�ضع الن�صف الثاين من اخلليط‪،‬‬ ‫تو�ضع البايرك�س يف الفرن وترتك ملدة‬ ‫‪ 40‬دقيقه او حتى ت�صبح ذهبية اللون‪.‬‬

‫‪ ٢⁄١ ١‬كوب قطر‬

‫اقرتاحات‬

‫‪ ٤⁄٣‬كوب جوز الهند‬ ‫‪ ١‬علبة ق�شدة‪ ,‬للح�شو‬ ‫طريقة التح�ضري‬ ‫‪ .١‬يحمى الفرن بدرجة حراره ‪175‬د‪.‬‬ ‫‪ .٢‬يف وعاء‪ ،‬يو�ضع ال�سميد‪ ،‬جوز‬

‫عند اخراجها من الفرن تقطع وي�ضاف‬ ‫عليها القطر وتزين بالف�ستق احللبي او‬ ‫اي نوع مك�رسات‬ ‫تقدم بارده او حاره‬


‫مقاالت‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫�إما ح�سم و�ضع الأ�سري �أو تفكك لبنان‬ ‫خطوة‬ ‫�شكلت‬ ‫ال�شيخ‬ ‫منا�رصي‬ ‫�أحمد‬ ‫التكفريي‬ ‫الأ�سري ب�شن هجوم‬ ‫دموي حاقد على‬ ‫موقع للجي�ش اللبناين‬ ‫يف عربا‪ ،‬قرب‬ ‫�صيدا جنوب لبنان‪،‬‬ ‫بدون �أي مربر �أو‬ ‫خلفية مبا�رشة‪� ،‬أكرث‬ ‫من حركة ا�ستفزازية‬ ‫عابرة موازية للهجمات واطالق الر�صا�ص على‬ ‫اجلي�ش اللبناين يف طرابل�س والناعمة وبريوت‬ ‫وعر�سال �أثناء �أداء مهماته الر�سمية‪.‬‬ ‫فهذه الهجمة جاءت‪� ،‬أو ًال‪� ،‬أكرث �إيالم ًا بكثري من‬ ‫�سابقاتها‪ ،‬وجاءت‪ ،‬ثانياً‪ ،‬دون �أن يكون اجلي�ش‬ ‫ب�صدد البحث عن مطلوبني مثالً‪� ،‬أو القيام بحملة‬ ‫اعتقاالت‪ ،‬وجاءت‪ ،‬ثالثاً‪ ،‬يف �صيدا‪ ،‬عا�صمة‬ ‫حمافظة جنوب لبنان‪ ،‬ولي�س على الأطراف‪،‬‬ ‫وجاءت‪ ،‬رابعاً‪ ،‬على خلفية ت�ضخم ظاهرة طائفية‬ ‫يف �صيدا‪ ،‬مدعومة من خارج لبنان‪.‬‬ ‫وعليه ف�إن خطوة ا�ستهداف اجلي�ش اللبناين هي‬ ‫خطوة ت�صعيدية كبرية على امل�ستوى اللبناين‬ ‫والإقليمي لأن اجلي�ش اللبناين هو جي�ش غري‬ ‫طائفي‪ ،‬وهو ي�شكل �أحد �أهم �ضمانات وحدة لبنان‬ ‫وعروبته‪ ،‬وبالتايل فهو لي�س مر�شح ًا على االطالق‬ ‫لال�صطفاف �ضد �سورية �أو مع م�رشوع البرتودوالر‬ ‫يف لبنان والإقليم‪� ،‬أي �أنه ي�شكل عائق ًا مو�ضوعي ًا‬

‫�أمام م�رشوع تفجري لبنان واملنطقة طائفياً‪.‬‬ ‫�إذن هذا الت�صعيد �ضد اجلي�ش اللبناين‪ ،‬عن �سابق‬ ‫�إ�رصار وت�صميم حظي بحماية تيار امل�ستقبل‪ ،‬بالرغم‬ ‫من بع�ض التناف�س بني الأ�سري واحلريري على متثيل‬ ‫الطائفة ال�سنية يف لبنان‪ ،‬لكنه تناف�س حتت �سقف‬ ‫طائفي بالنهاية‪ ،‬مبقدار ما يعك�س تناف�س ًا �سعودياً‪-‬‬ ‫قطري ًا يتقاطع يف دعم �أحمد الأ�سري �ضد حزب‬ ‫الله‪ .‬ومن هنا اللغة املزدوجة املغمغمة للحريري‬ ‫وتيار امل�ستقبل ب�صدد الأحداث يف �صيدا‪ ،‬وهي‬ ‫اللغة التي دفعت اجلي�ش اللبناين يف بيان ر�سمي‬ ‫ملطالبة كل الفعاليات وال�شخ�صيات الوطنية يف‬ ‫�صيدا ب�إعالن موقف وا�ضح ال يحتمل الت�أويل يف‬ ‫ت�أييد اجلي�ش اللبناين‪.‬‬ ‫وثمة عامالن �آخران هنا‪ :‬الأول‪ ،‬حماولة قر�ص‬ ‫حزب الله عرب خطوطه اخللفية‪ ،‬وقد ترافق العدوان‬ ‫على اجلي�ش اللبناين فور ًا بهجوم على بع�ض �شقق‬ ‫منا�رصي حزب الله يف عربا وجوارها‪ ،‬الثاين‪،‬‬ ‫حماولة زج خميم عني احللوة الفل�سطيني يف معركة‬ ‫الأ�سري �ضد اجلي�ش اللبناين من خالل ا�ستهداف‬ ‫موقع جماور للمخيم عرب بع�ض القوى التكفريية‬ ‫بدون �أي مربر �أي�ضاً‪.‬‬ ‫وال بد من حتذير كل القوى الفل�سطينية‪ ،‬بدون‬ ‫ا�ستثناء‪ ،‬من خطورة تكرار �سيناريو خميم نهر البارد‬ ‫قبل �سنوات‪ ،‬فهذه م�ؤامرة على ال�شعب الفل�سطيني‪،‬‬ ‫ال اللبناين �أو ال�سوري فح�سب‪ ،‬ومن واجب كل‬ ‫القوى وال�شخ�صيات الفل�سطينية يف لبنان �أن متنع‬ ‫حتويل خميم عني احللوة وغريه �إىل ب�ؤرة �ضد اجلي�ش‬

‫الإخوان امل�سلمون والو�ضع يف �سوريا‬ ‫مفهوم متاما العالقة املتوترة‬ ‫بني جماعة الإخوان‬ ‫امل�سلمني والنظام ال�سوري؛‬ ‫و�أحداث حماة ما زالت‬ ‫ماثلة حتى الآن يف عقول‬ ‫ونفو�س الذين عاي�شوا‬ ‫تلك الفرتة‪.‬‬ ‫ومفهوم متاما �أن النظام‬ ‫ال�سوري قد الحق قيادات‬ ‫الإخوان امل�سلمني‪ ،‬وحرمهم من العي�ش يف وطنهم؛‬ ‫والحق العديد من �أفراد اجلماعة يف الداخل‬ ‫ال�سوري‪.‬‬ ‫ومفهوم �أي�ضا امل�آخذ الكثرية التي للإخوان امل�سلمني‬ ‫على النظام‪.‬‬ ‫لكن من املفهوم �أي�ضا �أن الإ�سالم ال يعترب الأحقاد‬ ‫وال�ضغائن عوامل التخاذ املواقف وتبني ال�سيا�سات؛‬ ‫ومفهوم �أي�ضا �أن الإ�سالم ال يجيز �إطالقا التعاون‬

‫مع عدو وا�ضح و�رصيح يرتب�ص بالأمة على‬ ‫امل�ستويني العربي والإ�سالمي؛‬ ‫وال يجيز الإ�سالم حتى البقاء حتت مظلة جتمع‬ ‫امل�سلم مع عدو جمرم حتى لو مل يكن بينهما تعاون‪.‬‬ ‫فاز الإخوان امل�سلمون يف انتخابات تون�س وم�رص‪،‬‬ ‫ومن املطلوب منهم �أن يحافظوا على �إجنازاتهم من‬ ‫�أجل �أنف�سهم ومن �أجل الذين يتو�سمون فيهم اخلري‪.‬‬ ‫يف �سوريا ال�صغرى‪ ،‬مكان الإخوان امل�سلمني لي�س‬ ‫مع املجل�س الوطني �أو مع الذين يتعاونون مع‬ ‫�إ�رسائيل‪ .‬ع�رشات ماليني العرب وامل�سلمني‪� ،‬إن مل‬ ‫يكن مئات املاليني‪ ،‬مع التغيري يف ال�ساحتني العربية‬ ‫والإ�سالمية‪ ،‬لكنهم ال يريدون تغيري م�ستبد عربي‬ ‫ب�شيطان �أجنبي ي�ستعمر بالدنا وينهب ثرواتنا ويقتل‬ ‫�أبناءنا ويحتل مقد�ساتنا ويعبث بن�سيجنا االجتماعي‬ ‫والديني ويخطط لهالكنا وهالك �أجيالنا القادمة‪.‬‬ ‫�أذكر اجلماعة ببع�ض الفل�سطينيني الذين وزعوا‬ ‫احللوى ابتهاجا باغتيال �إ�رسائيل لل�شيخ �سعيد �صيام‬

‫د‪� .‬إبراهيم علو�ش‬

‫ً‬ ‫خ�صي�صا للم�شرق من الأردن‬ ‫كاتب م�شارك‬

‫اللبناين من قبل قوى انك�شف على امللأ الآن مقدار‬ ‫الدعم الذي حتظى به‪.‬‬ ‫املهم‪ ،‬ي�شكل تفجري لبنان طائفياً‪ ،‬وحماولة ال�ضغط‬ ‫على حزب الله عرب قواعده اخللفية‪ ،‬ملنع ا�شرتاكه‬ ‫يف ق�صري جديدة‪ ،‬تتمة لت�صاعد التفجريات الطائفية‬ ‫يف العراق لل�ضغط على �سورية‪ .‬والكرة الآن يف‬ ‫ملعب اجلي�ش اللبناين‪ ،‬ف�إما �أن يح�سم معركة‬ ‫الأ�سري واحلالة التكفريية نهائي ًا وب�أ�رسع ما ميكن‪،‬‬ ‫و�إما �أن يخاطر بخلخلة الو�ضع الأمني اللبناين‬ ‫و�سفك دماء �أكرث بكثري يف م�ستقبل لن يكون‬ ‫بعيداً…‬ ‫ف�إذا انتهى العدوان على اجلي�ش اللبناين بتبوي�س‬ ‫اللحى وب�إجراءات �شكلية‪ ،‬بدون اعتقال احمد‬ ‫الأ�سري وحماكمته بتهمة حماولة بث الفرقة يف‬ ‫�صفوف اجلي�ش‪ ،‬بعد دعوته اجلنود ال�سنة للإن�شقاق‪،‬‬ ‫وبدون االقت�صا�ص ممن اعتدوا على اجلي�ش‪ ،‬ف�إن‬ ‫دماء اجلنود واملدنيني اللبنانيني التي ت�سفك بعدها‬ ‫�ستكون يف رقبة املتهاونني واملت�ساهلني من �أ�صحاب‬ ‫القرار‪ ،‬وهو قرار للبنانيني على كل حال‪ ،‬مع �أنه‬ ‫ينعك�س بقوة على الإقليم‪ ،‬ون�أمل �أن يكون القرار‬ ‫هو الأف�ضل مل�صلحة لبنان‪.‬‬ ‫اجلي�ش اللبناين يف النهاية هو عنوان وحدة لبنان‪،‬‬ ‫وقد �سقط من جنوده و�ضباطه يف عدوان عربا وما‬ ‫تاله عد ٌد من امل�سيحيني وال�سنة وال�شيعة‪� ،‬أي من‬ ‫كل الطوائف اللبنانية‪ ،‬وبالتايل ف�إن الهجوم عليه‬ ‫هو هجوم على وحدة لبنان بالأ�سا�س… والباقي‬ ‫عند احلري�صني على وحدة لبنان‪.‬‬

‫بقلم د‪ .‬عبد ال�ستار قا�سم‬

‫ً‬ ‫خ�صي�صا للم�شرق من فل�سطني‬ ‫كاتب م�شارك‬

‫يف حرب الفرقان �أو حرب الكوانني على غزة‪ .‬ماذا‬ ‫كان موقف حركة الإخوان امل�سلمني يف كل �أنحاء‬ ‫الأر�ض؟ ما هو الفرق بني هذه امل�أ�ساة وم�أ�ساة‬ ‫ت�صفيق بع�ض ال�سوريني للغارات ال�صهيونية على‬ ‫دم�شق؟ �أرجو التفكري بهذا الأمر جليا‪.‬‬ ‫هناك مواقع �إليكرتونية �ضد النظام ال�سوري ت�ستدعي‬ ‫التدخل الع�سكري اخلارجي‪ ،‬وال �أ�شك ب�أن اجلماعة‬ ‫تراها وعلى وعي وعلم بها‪.‬‬ ‫لقد �سبق �أن طرحت على الإخوة يف جماعة‬ ‫الإخوان امل�سلمني قبل �سنتني االبتعاد عن عمالء‬ ‫�إ�رسائيل ملا يف التقرب منهم من �إ�ساءة للفكرة‬ ‫برمتها‪ .‬رمبا ظنوا �أن كالمي عبارة عن هذيان‬ ‫�أكادميي‪.‬‬ ‫ولهذا من املهم مراجعة الذات‪ ،‬رمبا من الأجدى‬ ‫االلتحاق باملعار�ضة غري امل�سلحة الداخلية واخلارجية‬ ‫والإ�رصار على اخلروج من الأزمة الدموية التدمريية‬ ‫ب�أقل اخل�سائر ممكنة‪.‬‬

‫اىل �أين تتجه م�صر بعد �سقوط حكم االخوان‬

‫‪5‬‬

‫بقلم ‪ :‬زياد الأ�سدي‬

‫كاتب وباحث فل�سطيني م�شارك للم�شرق من فينك�س �أريزونا‬

‫ماحدث يف م�رص يف يوم الثالثني من يونيو حزيران‬ ‫وااليام التي تلته يبعث على الفخر واالعتزاز ب�شعب‬ ‫م�رصالعربي العظيم ‪ ,‬وهذا النزول ال�سلمي املهول‬ ‫لل�شعب اىل ال�شوارع وال�ساحات وامليادين ميثل معجزة‬ ‫حقيقية غري م�سبوقة يف التاريخ االن�ساين ‪.‬‬ ‫ولكن م�رص ومنذ �سنوات مل تزل تعي�ش �رصاع ًا حمتدم ًا‬ ‫بني االرادة ال�شعبية التي يعرب عنها ال�شارع امل�رصي‬ ‫بجماهريه ال�شعبية املليونية و�أحزابه الوطنية وقواه‬ ‫الثورية وبني خمتلف قوى الت�آمر الداخلية واخلارجية ‪,‬‬ ‫ا�ضافة اىل القوى الدخيلة على االرادة ال�شعبية‪.‬‬ ‫وميكننا بب�ساطة التعرف على �أطراف الت�آمر الداخلية‬ ‫واخلارجية‪ .‬وهي على امل�ستوى الداخلي تتمثل بالقوى‬ ‫ال�سيا�سية التي تمُ ثل ال�رشائح الر�أ�سمالية والطفيلية العليا‬ ‫والتي تتعار�ض م�صاحلها الطبقية بو�ضوح مع م�صالح‬ ‫الطبقات الو�سطى والعاملة والفقرية وم�صالح االغلبية‬ ‫ال�ساحقة من امل�رصيني ‪ .‬وهي تتعار�ض كذلك مع بناء‬ ‫اقت�صاد م�رصي وطني م�ستقل يلبي احتياجات ال�شعب‬ ‫امل�رصي بعيد ًا عن نظام اخل�صخ�صة وا�ستغالل‬ ‫اال�ستثما��ات الر�أ�سمالية وو�صاية الديون اخلارجية‬ ‫وقرو�ض البنك الدويل ‪� .‬أما قوى الت�آمر اخلارجية فهي‬ ‫تتمثل كما نعلم بالتحالف بني الكيان ال�صهيوين‬ ‫ومنظومة الدول الغربية بقيادة الواليات‪ ,‬ا�ضافة اىل‬ ‫القوي االقليمية العميلة لهذا التحالف ‪.‬‬ ‫�أما بالن�سبة للقوى الدخيلة على االرادة ال�شعبية فهي‬ ‫تتمثل ب�شكل رئي�سي بقوى اال�سالم ال�سيا�سي من‬ ‫االخوان امل�سلمني وخمتلف اجلماعات اال�سالمية‬ ‫والتي وجدت دعم ًا خليجي ًا وت�أييد ًا وا�ضح ًا من‬ ‫الواليات املتحدة والغرب وقبو ًال من الكيان‬ ‫اال�رسائيلي ‪ .‬وتتمثل خطورة هذه القوى لي�س فقط يف‬ ‫كونها تتواجد وتنت�رش يف �صفوف ال�شعب امل�رصي‬ ‫مبختلف طبقاته بل يف كونها تفتقد لأي م�ضمون وطني‬ ‫أوفكر ثوري و�إ�صالحي ومتار�س‬ ‫�أو قومي �أو ح�ضاري � ٍ‬ ‫باال�ضافة اىل االق�صاء والعنف جتاه القوى الوطنية‬ ‫احلقيقية‪ ,‬ت�ضليل قطاع وا�سع من ال�شعب امل�رصي من‬ ‫خالل طرح وفر�ض �أهداف وهمية حتت غطاء ا�سالمي‬ ‫‪ .‬وهي �أهداف تعبث بعقول النا�س لكي تعي�ش يف‬ ‫املا�ضي والع�صور االوىل من التاريخ اال�سالمي ‪,‬‬ ‫والتي ال ميكن حتقيقها على �أر�ض الواقع املعا�رص‪.‬‬ ‫واالهم من كل ذلك �أن هذه االهداف عدا عن تطبيق‬

‫ال�رشيعة اال�سالمية‪,‬‬ ‫ال حتمل �أي م�ضمون‬ ‫للتغيري‬ ‫حقيقي‬ ‫واال�صالح وال ُتلبي‬ ‫تطلعات واحتياجات‬ ‫امل�رصي‬ ‫ال�شعب‬ ‫للحرية‬ ‫املتعط�ش‬ ‫والعدالة االجتماعية‬ ‫والكرامة الوطنية ‪.‬‬ ‫ولكن ال�س�ؤال الذي‬ ‫يطرح نف�سه يف هذا ال�صدد‪ ,‬هل ما حدث يف م�رص‬ ‫يوم الثالث من يوليو متوز بانت�صار عظيم لالرادة‬ ‫ال�شعبية‪ ,‬يعني نهاية ال�رصاع املحتدم على ال�ساحة‬ ‫امل�رصية بتفاعالته االقليمية والدولية ؟؟ وكيف �ستتجه‬ ‫م�رص بعد �سقوط حكم االخوان ؟؟‪.‬‬ ‫كل الدالئل ت�شري اىل �أن االخوان امل�سلمني لن يعرتفوا‬ ‫بهزميتهم ال�سيا�سية ولن يتقبلوا ب�سعة �صدر قرار االرادة‬ ‫ال�شعبية امل�رصية الذي جتلى ب�أغلبية �ساحقة ‪ .‬ومن‬ ‫املتوقع �أن يلج�أ االخوان والقوى اال�سالمية املتحالفة‬ ‫معهم اىل كافة �أ�شكال ال�صدام والعنف الدموي يف‬ ‫ال�شارع امل�رصي حتت مربرات حماية ال�رشعية‬ ‫والدميقراطية ‪ ,‬وهم �أعلنوا عن ذلك ب�رصاحة مبا يف‬ ‫ذلك مكتب االر�شاد والرئي�س مر�سي نف�سه ‪ .‬لذا فمن‬ ‫املتوقع �أن ت�شهد ال�ساحة امل�رصية يف املرحلة املقبلة حالة‬ ‫من العنف والفو�ضى والتخريب والتوتر االمني‪,‬‬ ‫ا�ضافة اىل التظاهرات الكثيفة واملتوا�صلة يف ال�شوارع‬ ‫وال�ساحات امل�رصية ‪,‬كما �ست�شهد �أي�ض ًا خمتلف‬ ‫�أ�شكال الت�آمر من �أطراف داخلية وخارجية وبع�ض‬ ‫ال�صعوبات والتعقيدات على امل�ستوى القانوين‬ ‫والد�ستوري والق�ضائي اىل حني اجراء انتخابات‬ ‫برملانية ورئا�سية مبكرة ‪ .‬وقد متتد هذه ال�صعوبات‬ ‫لت�شمل ق�ضايا �أخرى كت�شكيل حكومة ائتالفية توافقية‬ ‫�أو حكومة تكنوقراط الدارة �ش�ؤون الدولة واالقت�صاد‬ ‫الوطني ‪...‬الخ ‪ .‬ولكن ما ميكن �أن ن�شهده ونتوقعه‬ ‫يف املرحلة املقبلة رغم كل هذه ال�صعوبات املنتظرة هو‬ ‫�صالبة ال�شعب امل�رصي وا�رصاره على موا�صلة‬ ‫الت�ضحيات والن�ضال وال�صمود من �أجل حماية‬ ‫مكت�سبات ثورته التاريخية واملتوا�صلة وهي بال �شك‬ ‫ثورة عظيمة بكل املقايي�س ‪.‬‬

‫العمل يكون بالقلب وبالل�سان‬ ‫ال�شيخ الدكتور �سفر بن عبدالرحمن احلوايل‬ ‫كاتب م�شارك من ال�سعودية جلريدة امل�شرق‬

‫االنقالب الع�سكرى نرف�ضه رغم اخلالف العميق مع االخوان‬ ‫ندعوك للتظاهرال�سلمي واالعت�صام املفتوح الآن فى كل ميادين م�صر‬

‫ال لت�أييد مر�سى ولكن لت�أكيد حقك فى اختيار حكامك وعزلهم عرب االنتخابات‬

‫رغم خالفنا العميق املعلن‬ ‫مع ال�سيا�سات االقت�صادية‬ ‫لالخوان‬ ‫واخلارجية‬ ‫امل�سلمني ‪ ،‬ورغم �أننا �أعلننا‬ ‫�أننا نعد قوائم مناف�سة لهم‬ ‫فى �أول انتخابات برملانية‬ ‫�إال �أننا نقول فى هذه‬ ‫اللحظات التاريخية �إن‬ ‫الأمة هى التى �ستدفع ثمن‬ ‫العبث مبقدراتها ‪ .‬لأن غري املخل�صني لهذا الوطن‬ ‫وهم نفر قليل يدفعون ال�شعب ‪ ،‬م�ستغلني غ�ضبه من‬ ‫�سيا�سات االخوان ‪ ،‬لي�ؤيد االنقالب الع�سكرى‬ ‫الذى انتهى متاما من العامل املتح�رض وغري املتح�رض ‪،‬‬ ‫وقد جرب ال�شعب امل�رصى احلكم الع�سكرى‬ ‫واال�ستبدادى مئات ال�سنوات ‪ ،‬بل وجربه فى ظل‬ ‫املجل�س الع�سكرى فكانت مذابح حممد حممود‬ ‫وما�سبريو وبور�سعيد وجمل�س الوزراء ‪.‬‬

‫�إن اخلال�ص من حكم االخوان كان ميكن �أن يتم‬ ‫واليزال ب�سهولة وي�رس دون كل هذه اال�ضطرابات‬ ‫‪ ،‬من خالل االنتخابات الربملانية الو�شيكة ‪ ،‬لكن‬ ‫بع�ض ف�صائل املعار�ضة الفا�شلة تريد �أن ت�صل �إىل‬ ‫احلكم على ظهر الدبابات بدال من �صندوق‬ ‫االنتخابات ‪ .‬وعمالء النظام ال�سابق ي�ؤيدون هذا‬ ‫احلل لأنه يعيدهم �إىل جمدهم ال�سابق ويلغى �آثار‬ ‫ثورة ‪ 25‬يناير ‪ .‬واملخابرات التى تقود هذا امل�شهد‬ ‫الآن تريد �أن تظل حتكمنا فى ظل كامب ديفيد‬ ‫املقد�سة ‪ .‬واحلقيقة �أن اجلي�ش النظامى مظلوم ‪،‬‬ ‫واملخابرات هى امل�سئولة عن �إدارة ال�رصاع الداخلى‬ ‫باملخالفة للد�ستور والقانون ‪.‬‬ ‫�أيها ال�شعب العظيم‬ ‫دافع عن خياراتك ‪ ،‬وعن �صوتك االنتخابى الذى‬ ‫�رسق ‪ 14‬مرة خالل عامني ‪ ،‬من خالل �إلغاء كل‬ ‫ماوافقت عليه فى اال�ستفتاءات واالنتخابات ‪.‬‬

‫بقلم �أ‪ .‬جمدي �أحمد ح�سني‬

‫ً‬ ‫خ�صي�صا للم�شرق من م�صر‬ ‫كاتب م�شارك‬

‫اجعل الع�صمة فى يدك ال فى يد القيادة اجلي�ش‬ ‫واملخابرات التى مل تنتخبها والتعرف معظمها ‪.‬‬ ‫وهذا اليت�أتى �إال من خالل ال�صندوق االنتخابى ‪.‬‬ ‫�إننا ندعوك للتظاهرال�سلمي واالعت�صام املفتوح الآن‬ ‫فى كل ميادين م�رص ال لت�أييد مر�سى ولكن لت�أكيد‬ ‫حقك فى اختيار حكامك وعزلهم عرب االنتخابات‬ ‫‪ .‬واالنتخابات الربملانية القادمة تكفل ت�شكيل‬ ‫ال�سلطتني الت�رشيعية والتنفيذية ‪ ،‬لأن الربملان الآن هو‬ ‫الذى ي�شكل احلكومة ‪.‬‬ ‫ال للفتنة‬ ‫ال للعنف‬ ‫ال لالنقالب الع�سكرى‬ ‫نعم لل�صندوق الو�سيلة ال�رشعية والعادلة الوحيدة‬ ‫لإظهار �إرادة ال�شعب‬

‫�شعب م�صر ودور ال�سعودية‬ ‫بقلم الأ�ستاذ ح�سن فرحان املالكي‬ ‫كاتب م�شارك من الريا�ض ال�سعودية جلريدة امل�شرق‬

‫�شعب م�رص وحده ت�صدى لهذه (املجزرة الإن�سانية)‬ ‫و�أبطلها بجدارة‪ ،‬كان الليل يرخي ب�سدولهم يف‬ ‫املكر والكذب والبذاءة وت�شويه الدين وا�ستغالله‪.‬‬ ‫كان احللم الإخواين ال�سلطاين ال�شيطاين وكانت‬ ‫ال�سلفية املغالية التكفريية الدموية قد و�ضعوا رحالهم‬ ‫مب�رص وبد�ؤوا يف غ�سل الأدمغة و�إماتة ال�ضمائر‪ .‬لكن‬ ‫ن�سوا �أن الله لهم باملر�صاد‪ ،‬ميلي للظامل ثم ال يرحمه‪.‬‬ ‫لقد اغرتوا ب�أموالهم وكذبهم وعالقاتهم والآن ‪-‬ملن‬

‫مل يطبع على قلوبهم‪ -‬عودوا �إىل الله‪....‬‬ ‫و�سط هذا الت�صدير املحلي للتطرف ال�سلفي‬ ‫والذي جنب �أمامه اجلميع‪ -‬و�سط هذا �شعرت‬‫باعتزاز لر�سالة امللك لرئي�س م�رص اجلديد! كون‬ ‫ر�سالة امللك عبد الله �أول ر�سالة لتهنئة رئي�س م�رص‬ ‫اجلديد يبعد عن كاهلنا ‪-‬ك�سعوديني ‪ -‬كثري ًا من‬ ‫ال�شعور بالذنب جتاه م�رص و�شعب م�رص! فالو�سط‬ ‫املغايل ال�سلفي املحلي هو الذي زرع مب�رص هذا الغلو‬

‫وعند التدقيق والبحث هو الذي زرع الإخوان‬ ‫مب�رص �أي�ضاً‪ .‬ر�سالة امللك امل�ستعجلة �أراحتني‪.‬‬ ‫ر�سالة امللك للرئي�س اجلديد قبل �أدائه اليمني‬ ‫الد�ستورية لها �أكرث من داللة‪ ،‬من �أهمها‪� :‬أننا نرب�أ‬ ‫مما فعله �سفها�ؤنا فال ت�ؤاخذونا‪ .‬بقي الدور علينا يف‬ ‫اململكة ب�أن ت�ستعيد عقول �أبنائنا و�ضمائرهم وطهارة‬ ‫�أل�سنتهم من براثن قنوات وم�صادر الت�ضليل‬ ‫والدجل والكذب على الله ور�سوله‪.‬‬

‫ينق�سم العمل �إىل ق�سمني‪ :‬عمل القلب‪ ،‬وعمل‬ ‫اجلوارح‪.‬‬ ‫وعمل القلب مثل اخل�شية والتوكل واالنقياد واخلوف‬ ‫والرجاء والرهبة‪ ،‬فهذه الأعمال كلها من �أعمال‬ ‫القلوب‪ ،‬و�أكرث حديث القر�آن عنها‪ ،‬فهي الأ�سا�س‪،‬‬ ‫وبناء عليها تكون �أعمال اجلوارح‪ ،‬فالإخبات‬ ‫ً‬ ‫والإنابة والتوكل والرغبة واال�ستعانة وال�صدق من‬ ‫�أعمال القلوب‪ ،‬ولهذا قال الله تعاىل يف �سورة الفاحتة‪:‬‬ ‫اك َن ْع ُبدُ َو�إِ َّي َ‬ ‫�إِ َّي َ‬ ‫ني [الفاحتة‪ ]5:‬ويف �سورة امللك‪:‬‬ ‫اك ن َْ�س َت ِع ُ‬ ‫الر ْح َم ُن �آ َمنَّا ِب ِه َو َع َل ْي ِه َت َو َّكلْنَا [امللك‪.]29:‬‬ ‫ُق ْل ُه َو َّ‬ ‫و�أعمال القلوب كثرية ومهمة‪ ،‬وكل عمل من �أعمال‬ ‫القلوب له �آيات و�أحاديث كثرية‪.‬‬ ‫�أ�صول الأعمال القلبية‬ ‫�أ�صول الأعمال القلبية �أ�صالن‪ :‬املحبة وال�صدق‪.‬‬ ‫والإن�سان �إذا اجتمع يف قلبه ال�صدق مع الله وال�صدق‬ ‫يف الإميان بالله �إىل درجة اليقني والر�ضا ‪-‬لأن الر�ضا‬ ‫الزم مع ال�صدق‪ -‬وو�صلت به حمبة الله ور�سوله �صلى‬ ‫الله عليه و�سلم �إىل �أنه ال يقدم على مر�ضاة الله �سبحانه‬ ‫وتعاىل �أي �شيء‪ ،‬فهو قد ا�ستكمل �شعب الإميان؛ لأنه‬ ‫جمع �أ�صول الأعمال‪ ،‬كما ذكر ذلك �شيخ الإ�سالم‬ ‫ابن تيمية رحمه الله وابن القيم رحمه الله يف �أكرث من‬ ‫مو�ضع‪.‬‬ ‫ف�أعمال القلوب �أ�سا�سها و�أعظمها عمالن‪ ،‬لأن الأقوال‬ ‫والأعمال جميع ًا ترجع �إليهما‪ ،‬وهما‪ :‬املحبة وال�صدق؛‬ ‫فمن مل يكن حمب ًا لله وال لر�سوله �صلى الله عليه و�سلم‪،‬‬ ‫فال يتقبل الله منه �شيئ ًا؛ فلو �أنفق الإن�سان الآالف‬ ‫واملاليني لكن حاله كحال املنافقني‪َ :‬وال ُين ِفقُونَ �إِلاَّ‬ ‫َو ُه ْم َكارِ ُهونَ [التوبة‪ ]54:‬وقد ذكر قبل ذلك �أن‬ ‫نفقاتهم ال تقبل منهم‪ ،‬قال تعاىل‪ُ :‬ق ْل �أَن ِفقُوا َط ْو ًعا �أَ ْو‬ ‫ني * َو َما‬ ‫َك ْر ًها َل ْن ُي َتقَبَّ َل ِمنْ ُك ْم �إِن َُّك ْم ُكن ُت ْم َق ْو ًما َفا�سِ ِق َ‬ ‫َمنَ َع ُه ْم �أَنْ ُتق َْب َل ِمنْ ُه ْم َن َفقَا ُت ُه ْم �إِلاَّ �أَ َّن ُه ْم َكف َُروا بِال َّل ِه‬ ‫ال�صال َة �إِلاَّ َو ُه ْم ُك َ�سالىَ َوال ُين ِفقُونَ‬ ‫َوب َِر ُ�سو ِل ِه َوال َي�أْ ُتونَ َّ‬ ‫ِ�إلاَّ َو ُه ْم َكارِ ُهونَ [التوبة‪.]54-53:‬‬ ‫الك�سل عالمة على عدم املحبة‪ ،‬وكل من غلبه الك�سل‬ ‫عن عمله فهو ال يحب هذا العمل‪ ،‬فمث ًال لو كنت غارق ًا‬ ‫يف النوم ب�سبب الإعياء والإرهاق والتعب‪ ،‬ودخل‬ ‫عليك من حتب و�أيقظك من النوم‪ ،‬ف�إنك ت�ستيقظ يف‬ ‫غاية الن�شاط‪ ،‬ويف غاية ال�رسور‪ ،‬ال تفكر ب�إرهاق وال‬ ‫ب�سهر‪ ،‬وتقول‪ :‬ذهب التعب كله‪ ،‬وهذه �سنة الله‬ ‫�سبحانه وتعاىل‪.‬‬ ‫ولهذا ملا متكنت حمبة الله من قلوب ال�صحابة ر�ضي الله‬ ‫عنهم وال�سلف ال�صالح من بعدهم‪ ،‬ر�أينا العجب‬ ‫العجاب من جهادهم يف �سبيل الله وحر�صهم على‬ ‫طاعة الله‪ ،‬وعبادتهم لله‪ ،‬و�إيثارهم ما عند الله على‬ ‫هذه الدنيا جميع ًا‪.‬‬ ‫�أما ال�صوفية فقد عبدوا �أنف�سهم‪ ،‬وعبدوا رغباتهم‬ ‫و�شهواتهم‪ ،‬لأن املحبة احلقيقية هي �أن ي�ؤثر الإن�سان‬ ‫ر�ضا الله وحمبته‪ ،‬ويقدمها على كل �شيء‪ ،‬فتكون‬ ‫حمبته تابعة ملا جاء به النبي �صلى الله عليه و�سلم‪ ،‬كما‬ ‫قال النبي عليه ال�صالة وال�سالم‪{ :‬ثالث من كن فيه‬ ‫وجد بهن حالوة الإميان‪� :‬أن يكون الله ور�سوله �أحب‬ ‫�إليه مما �سواهما } فال يقدم على حبهما �شيئ ًا‪ ،‬كما قال‬ ‫�صلى الله عليه و�سلم‪{ :‬ال ي�ؤمن �أحدكم حتى �أكون‬ ‫�أحب �إليه من والده وولده والنا�س �أجمعني }‪.‬‬

‫ولذلك قال الله تعاىل يف �آية‬ ‫التوبة‪ُ :‬ق ْل �إِنْ َكانَ �آ َبا�ؤ ُُك ْم‬ ‫َو�إِخْ َوان ُُك ْم‬ ‫َو�أَ ْبنَا�ؤ ُُك ْم‬ ‫َو َع�شِ َريت ُُك ْم‬ ‫َو�أَ ْز َو ُاج ُك ْم‬ ‫َو�أَ ْم َو ٌ‬ ‫وها َوتجِ َ ا َر ٌة‬ ‫ال ا ْقترَ َ ْف ُت ُم َ‬ ‫تَخْ �شَ ْونَ َك َ�سا َد َها َو َم َ�ساكِ ُن‬ ‫ت َْر َ�ض ْو َن َها �أَ َح َّب �إِ َل ْي ُك ْم م َِن‬ ‫ال َّل ِه َو َر ُ�سو ِل ِه َوجِ َهادٍ فيِ‬ ‫َ�سبِي ِل ِه َفترَ َ َّب ُ�صوا [التوبة‪]24:‬‬ ‫وهذه اخل�صال الثمان هي التي ت�رصف النا�س عن الله‬ ‫ور�سوله وعن اجلهاد يف �سبيل الله ف�أخرب تعاىل �أن هذه‬ ‫املغريات ‪-‬القرابة‪ ،‬والأموال‪ ،‬وامل�ساكن‪ ،‬والتجارة‪-‬‬ ‫�إن كانت �أَ َح َّب �إِ َل ْي ُك ْم م َِن ال َّل ِه َو َر ُ�سو ِل ِه َوجِ َهادٍ فيِ‬ ‫َ�سبِي ِل ِه َفترَ َ َّب ُ�صوا َح َّتى َي�أْت َِي ال َّل ُه ِب�أَ ْم ِر ِه َوال َّل ُه ال َي ْهدِ ي الْ َق ْو َم‬ ‫ني [التوبة‪.]24:‬‬ ‫الْ َفا�سِ ِق َ‬ ‫ا�س َم ْن َي َّتخِ ُذ م ِْن ُدونِ ال َّل ِه‬ ‫وقال يف الكفار‪َ :‬وم َِن النَّ ِ‬ ‫ين �آ َم ُنوا �أَ�شَ دُّ ُحبًّا ِل َّل ِه‬ ‫�أَندَ ا ًدا ُيحِ بُّو َن ُه ْم َك ُح ِّب ال َّل ِه َوا َّلذِ َ‬ ‫[البقرة‪ .]165:‬فال يعبد �أحد �صنم ًا �أو حجر ًا �أو ملك ًا �أو‬ ‫رج ًال �صاحل ًا �أو نبي ًا‪� ،‬إ َّال بدافع املحبة له‪.‬‬ ‫�إذ ًا‪ :‬الإميان ي�شمل �أربعة �أركان‪ ،‬ولن�رضب على هذا‬ ‫مث ًال‪ :‬ذكر الله والت�سبيح يدخل يف باب قول الل�سان‪،‬‬ ‫و�أي�ض ًا يدخل يف قول القلب؛ لأن ذكر الله عز وجل له‬ ‫حاالت عند النا�س‪ :‬احلالة الأوىل‪ :‬حالة من يذكر الله‬ ‫�سبحانه وتعاىل بل�سانه وقلبه‪ ،‬وهذا يعترب �أعلى و�أف�ضل‬ ‫الدرجات‪.‬‬ ‫احلالة الثانية‪ :‬حالة من يذكر الله بل�سانه فقط‪ ،‬وهذا ال‬ ‫ب�أ�س به‪ ،‬لكن بقدر ارتباطه بالقلب يكون ف�ضله‪ ،‬وال‬ ‫يحرم هذا من الأجر لأنه قد ذكر الله بل�سانه؛ لكنه لي�س‬ ‫كالذي يقولها وقد قرن القلب بالل�سان‪ ،‬ولذلك يقول‬ ‫النبي �صلى الله عليه و�سلم كما يف امل�سند ‪{ :‬من �شهد‬ ‫�أن ال �إله �إال الله ي�صدق قلبه ل�سانه وي�صدق ل�سانه قلبه‬ ‫} فهذه �أعلى درجة‪ ،‬ف�أف�ضل �أنواع ذكر الله‪� :‬أن يكون‬ ‫الل�سان م�صدق ًا للقلب والقلب م�صدق ًا لل�سان‪.‬‬ ‫ومن �أمثلة �أعمال اجلوارح‪ :‬ال�صالة‪ ،‬وهي �أعظم �أعمال‬ ‫اجلوارح؛ فلو �صالها العبد بال عمل القلب‪ ،‬مل ينفعه‬ ‫ذلك‪ ،‬وقد قال بع�ض ال�سلف ‪[ :‬لو خ�شع قلب هذا‬ ‫خل�شعت جوارحه ]‪ ،‬وهذا لي�س من كالم ر�سول الله‬ ‫�صلى الله عليه و�سلم على ال�صحيح‪ ،‬لكن الكالم حق‪،‬‬ ‫فالبد يف ال�صالة من النية واخل�شوع‪ ،‬والبد من اليقني‬ ‫والت�صديق لله �سبحانه وتعاىل الذي �أمرنا بهذه ال�صالة‪،‬‬ ‫ويف ال�صالة �أي�ض ًا ‪-‬مع ذلك‪ -‬عمل اجلوارح؛ فعلى‬ ‫الإن�سان �أن يقوم ‪-‬مع القدرة على القيام‪ -‬ب�أن يركع‬ ‫كما كان يركع النبي �صلى الله عليه و�سلم حتى ي�ستوي‬ ‫راكع ًا‪ ،‬ثم يرفع ويقول ما �أمر به النبي �صلى الله عليه‬ ‫و�سلم ثم ي�سجد‪ ،‬كما قال النبي �صلى الله عليه و�سلم‪:‬‬ ‫{�صلوا كما ر�أيتموين �أ�صلي }‪.‬‬ ‫فلأجل �أن يكون العبد م�ؤمن ًا على احلقيقة‪ ،‬وي�ستحق ما‬ ‫وعد الله به عباده امل�ؤمنني و�أ�صفياءه املتقني؛ البد �أن‬ ‫ي�أتي ب�أركان الإميان الأربعة‪:‬‬ ‫ قول القلب‪.‬‬‫ قول الل�سان‪.‬‬‫ عمل القلب‪.‬‬‫ عمل اجلوارح‪.‬‬‫وهذا هو معنى كالم ال�سلف �أن الإميان قول وعمل‪.‬‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬


‫‪6‬‬ ‫تظاهرات يف الواليات املتحدة �ضد "التج�س�س"‬ ‫حمليات و �أقت�صاد‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬تظاهر االف االمريكيني يف‬ ‫ال�شوارع اخلمي�س الذي ي�صادف عيد اال�ستقالل‬ ‫ونفذوا حملة عرب االنرتنت احتجاجا على برنامج‬ ‫"التج�س�س غري الد�ستوري" لوكالة االمن القومي‬ ‫االمريكية‪ ،‬كما افاد املنظمون‪.‬‬ ‫ويف وا�شنطن‪ ،‬جتمع املئات على بعد مئات االمتار من‬ ‫البيت االبي�ض رافعني الفتات كتب عليها "ال ت�رسقوا‬

‫حقي يف حياة خا�صة" او يرددون �شعارات مثل‬ ‫"اعيدوا تطبيق التعديل الرابع"‪.‬‬ ‫والتحرك الذي دعت اليه حركة "اعيدوا تطبيق‬ ‫التعديل الرابع" للد�ستور‪ ،‬يعتزم "التعبئة والدعوة اىل‬ ‫العمل ال�سيا�سي �ضد التج�س�س غري الد�ستوري‬ ‫للحكومة االمريكية"‪.‬‬

‫واو�ضحت احلركة انه ينبغي على احلكومة ان "حترتم‬ ‫التعديل الرابع" الذي "يحمي املواطنني من التحقيقات‬ ‫والتوقيفات التع�سفية"‪.‬‬ ‫وت�سعى الواليات املتحدة اىل توقيف امل�ست�شار ال�سابق‬ ‫يف وكالة االمن القومي االمريكية ادوارد �سنودن‬ ‫الذي ك�شف عن وثائق تتعلق بربامج امريكية وا�سعة‬ ‫للتج�س�س على االت�صاالت‬

‫وزارة اخلزانة االمريكية‪� :‬شركات مقرها الواليات املتحدة‬ ‫ت�ستخدم لتبيي�ض االموال‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬اعلن‬ ‫م�س�ؤول كبري يف وزارة اخلزانة‬ ‫االمريكية اخلمي�س وجود �رشكات‬ ‫مقرها الواليات املتحدة يتم ا�ستخدامها‬ ‫لتبيي�ض اموال "م�صدرها جتارة‬ ‫املخدرات او اال�سلحة" او حتى‬ ‫كواجهات لاللتفاف على العقوبات‬ ‫الدولية املفرو�ضة على دول مثل كوريا‬ ‫ال�شمالية وايران‪.‬‬

‫وقال م�ساعد وزير اخلزانة ل�ش�ؤون‬ ‫"مكافحة االرهاب" ان "ال�رشكات‬ ‫التي ت�ؤ�س�س يف الواليات املتحدة تتمتع‬ ‫ب�رشعية ظاهرية تتيح لها الو�صول اىل‬ ‫النظام املايل العاملي‪ ،‬ولكن احلقيقة‬ ‫املزعجة هي ان بع�ض ًا من ال�رشكات‬ ‫املتمركزة يف الواليات املتحدة جرى‬ ‫ا�ستخدامها من قبل كارتيالت‬ ‫املخدرات وجتار ا�سلحة"‪.‬‬

‫وا�ضاف يف مقالة ن�رشتها جملة‬ ‫"امريكان بانكر" "ان �رشكات‬ ‫واجهات مقرها الواليات املتحدة اي�ض ًا‬ ‫جرى كذلك ا�ستخدامها لاللتفاف على‬ ‫العقوبات املفرو�ضة من قبل االمم‬ ‫املتحدة والواليات املتحدة على كل من‬ ‫ايران وكوريا ال�شمالية"‪.‬‬ ‫وتابع "بالنتيجة‪ ،‬غالب ًا ما ت�صطدم قوات‬ ‫االمن بعجزها عن احل�صول على‬

‫معلومات حمددة حول املالكني احلقيقيني‬ ‫لهذه ال�رشكات"‪.‬‬ ‫وخالل قمتهم يف ايرلندا ال�شمالية مطلع‬ ‫هذا اال�سبوع قرر قادة دول جمموعة‬ ‫الثماين تعزيز �آليات مكافحة التهرب‬ ‫ال�رضيبي وال�سماح الجهزة جباية‬ ‫ال�رضائب احل�صول ب�سهولة على‬ ‫املعلومات عن املالكني احلقيقيني‬ ‫لل�رشكات‪.‬‬

‫عطل يف برنامج‬ ‫في�س بوك يت�سبب‬ ‫بتقا�سم هواتف‬ ‫وعناوين نحو �ستة‬ ‫ماليني م�ستخدم‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬اعرتف موقع التوا�صل‬ ‫االجتماعي في�سبوك اجلمعة ان عطال يف برنامج داخل‬ ‫ال�شبكة االجتماعية ادى اىل تقا�سم غري متعمد الرقام‬ ‫هواتف وعناوين الربيد االلكرتوين ل�ستة ماليني م�ستخدم‪.‬‬ ‫واو�ضح في�سبوك يف مذكرة ان العطل مل ي�ؤد اىل ك�شف‬ ‫اي معلومات مالية‪ ،‬م�ؤكدا انه "ال دليل على ان العطل‬ ‫ا�ستخدم بنية �سيئة"‪.‬‬ ‫وا�ضاف موقع التوا�صل االجتماعي انه "ي�شعر باال�ستياء‬ ‫واالرباك" بعد هذه امل�شكلة‪.‬‬ ‫وار�سل في�سبوك ر�سائل الكرتونية اىل م�ستخدمي املوقع‬ ‫الذين ت�أثروا بهذا العطل الذي �سيكون ت�أثريه "حمدودا"‪،‬‬

‫متتظاهرون �أتراك‬ ‫يحتجون �أمام مبني‬ ‫"�سي‪�.‬إن‪�.‬إن‪ ".‬يف‬ ‫نيويورك‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬احت�شد عدد من‬ ‫املواطنني الأتراك �أمام مبنى قناة "�سي‪�.‬إن‪�.‬إن‪".‬‬ ‫احتجاجا على‬ ‫الإخبارية الأمريكية مبدينة نيويورك‬ ‫ً‬ ‫ت�صوير القناة الأحداث التي ت�شهدها تركيا من‬ ‫تظاهرات بطريقة منافية للواقع‬ ‫احت�شد عدد من املواطنني الأتراك �أمام مبنى‬ ‫قناة "�سي‪�.‬إن‪�.‬إن‪ ".‬الإخبارية الأمريكية‬ ‫احتجاجا على ت�صوير القناة‬ ‫مبدينة نيويورك‬ ‫ً‬ ‫الأحداث التي ت�شهدها تركيا من تظاهرات‬ ‫بطريقة منافية للواقع‪.‬‬ ‫ويف ت�رصيح �أدىل به "حممد دورمو�ش"؛ �أحد‬ ‫ممثلي املجتمع الرتكي يف الواليات املتحدة‪ ،‬قال‬ ‫تتورع عن ن�رش الأخبار‬ ‫�إن القناة الأمريكية ال ّ‬ ‫املغلوطة‪ ،‬وت�صوير الو�ضع ك�أن حر ًبا قد اندلعت‪،‬‬ ‫م�شريا �إىل �أنهم اجتمعوا �أمام مقر القناة للإعراب‬ ‫ً‬ ‫عن تنديدهم بهذه ال�سيا�سة التي تتبعها القناة يف‬ ‫نقل الأحداث‪.‬‬ ‫وا�ستطرد دورمو�ش بقوله �إن الأنباء غري ال�صحيحة‬ ‫التي ن�رشتها القنوات املحلية والأجنبية �إ ّبان‬ ‫املظاهرات التي �شهدتها تركيا خالل الفرتة‬ ‫أ�رضت باالقت�صاد‪ ،‬و�أف�ضت �إىل هرب‬ ‫املا�ضية‪ّ � ،‬‬ ‫بع�ض ال�سائحني خ�شي ًة على حياتهم من تطور‬ ‫الأو�ضاع ب�شكل �سلبي‪.‬‬ ‫�صورا تظهر بع�ض املتظاهرين‬ ‫ورفعت املجموعة‬ ‫ً‬ ‫وهم يلقون احلجارة على املمتلكات العامة‬ ‫واخلا�صة وي�رضون بها‪ ،‬مطالبني القناة بن�رش تلك‬ ‫أي�ضا لإظهار احلقيقية‬ ‫ال�صور � ً‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫الواليات املتحدة‪ :‬مقتل ‪ 19‬اطفائيا يف‬ ‫حريق بوالية اريزونا‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬قتل ‪ 19‬اطفائيا‬ ‫االحد يف حريق بوالية اريزونا جنوب غرب‬ ‫الواليات املتحدة‪ ،‬ح�سبما اعلن مكتب‬ ‫م�س�ؤول �رشطة منطقة يافاباي‪.‬‬ ‫واو�ضح �ستيف �سكورغا احد املتحدثني با�سم‬ ‫ال�رشطة ان االطفائيني قتلوا بينما كانوا‬ ‫يخمدون حريقا على تلة يف يارنل �شمال غرب‬ ‫فينك�س‪ ،‬دون ان يعطي تفا�صيل اخرى‪.‬‬ ‫ومل ي�ؤكد املتحدث ما اذا كان القتلى هم‬ ‫االطفائيون الـ‪ 19‬الذين اعلنت دائرة االطفاء‬

‫يف اريزونا فقدان اثرهم �صباح االحد‪.‬‬ ‫ونقلت ال�صحف املحلية عن م�س�ؤولني ان‬ ‫احلريق الذي اندلع اجلمعة بات ي�شمل ‪800‬‬ ‫هكتارا‪ .‬وافاد م�س�ؤولون على مواقعهم‬ ‫االلكرتونية ان �سكان يارنل هيل وبيبلز فايل‬ ‫يتم اجال�ؤهم يف الوقت احلايل‪.‬‬ ‫ومن املتوقع و�صول م�ساعدات فدرالية االثنني‬ ‫فقد ادى احلريق اىل تدمري ‪ 250‬منزال اي‬ ‫ن�صف عدد املنازل يف يارنل هيل‪.‬‬

‫�سنودن يعدل عن طلب اللجوء‬ ‫ال�سيا�سي �إىل رو�سيا ودول عديدة‬ ‫ترف�ض منحه اللجوء‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬عدل امل�ست�شار‬ ‫ال�سابق يف وكالة االمن القومي االمريكية‬ ‫ادوارد �سنودن العالق يف مطار مو�سكو‬ ‫واملالحق من قبل وا�شنطن بتهمة التج�س�س‪،‬‬ ‫عن طلب اللجوء ال�سيا�سي اىل رو�سيا وتلقى‬ ‫رف�ضا لطلبه من عدة دول‪.‬‬ ‫واعلنت بولندا والهند وهولندا الثالثاء رف�ضها‬ ‫منح اللجوء لل�شاب االمريكي الذي قدم طلب‬ ‫جلوء لدى ‪ 21‬بلدا‪.‬‬

‫واكدت النم�سا وفنلندا والرنوج وا�سبانيا‬ ‫وايطاليا انها تلقت طلب جلوء �سيا�سي من‬ ‫�سنودن لكنه ال يتما�شى مع املعايري الر�سمية ما‬ ‫يعني انه �سريف�ض‪ .‬كما اعلنت الربازيل انها‬ ‫لن ترد على الطلب‪.‬‬ ‫واعلنت املانيا من جانبها انها �ستدر�س طلب‬ ‫�سنودن "طبقا للقانون"‪.‬‬ ‫و�صباحا اعلن الكرملني ان �سنودن �سحب‬ ‫طلب اللجوء اىل رو�سيا‪.‬‬

‫‪ ..........‬التكملة من �ص ‪1‬‬

‫والد الطفل ال�سعودي الغريق يف �سياتل‪/‬وا�شنطون‬ ‫يك�شف التفا�صيل‬

‫ح�سب املوقع الن تقا�سم املعطيات جرى بني الذين كانوا‬ ‫ي�ستخدمون املوقع عند وقوع العطل‪.‬‬ ‫وجرى العطل عندما قام احد م�ستخدمي في�سبوك بت�سجيل‬ ‫ار�شيف ح�سابه يف في�سبوك عرب "داونلود يور انفورمي�شن"‬ ‫(دي واي �آي) احدى ادوات في�سبوك‪ ،‬كما قال املوقع‪.‬‬ ‫واكد في�سبوك "ن�أخذ احلياة اخلا�صة للنا�س على حممل اجلد‬ ‫ونفعل ما بو�سعنا حلماية معلوماتهم"‪ .‬وا�ضاف "حتى‬ ‫بوجود فريق قوي‪ ،‬ال ميكن الي �رشكة ان متنع وقوع‬ ‫االعطال بن�سبة مئة يف املئة"‪.‬‬ ‫وتابع ان هذا العطل "�سمح بجعل بع�ض املعلومات املتعلقة‬ ‫بعناوين �شخ�ص (بريده االلكرتوين او رقم هاتفه) متاحة‬

‫ال�شخا�ص لديهم معلومات عن عناوينه ا�صال او ات�صاالت معه"‪.‬‬ ‫وا�ضاف "قد يكونوا ح�صلوا على مزيد من ارقام هواتف‬ ‫وعناوين الربيد االلكرتوين ال�شخا�ص هم على ات�صال‬ ‫معهم ا�صال"‪.‬‬ ‫واو�ضح في�سبوك "تو�صلنا اىل نتيجة مفادها ان ارقام‬ ‫الهواتف والعناوين االلكرتونية لنحو �ستة ماليني م�شرتك‬ ‫يف في�سبوك مت تقا�سمها‪.‬‬ ‫وا�ضاف "لي�س لدينا دليل على ان هذا العطل ا�ستغل ب�سوء‬ ‫نية ومل نتلق �شكاوى من م�ستخدمني ومل نالحظ اي‬ ‫�سلوك غري عادي يف االداة (دي واي �آي) او املوقع"‪،‬‬ ‫مرجحا ان يكون احلادث وقع بهدف اال�ساءة‪.‬‬

‫جيم كومي مديرا جديدا ملكتب التحقيقات‬ ‫الفيدرايل الأمريكي‬

‫�إذ قدمت القن�صلية كل الدعم وامل�ساعدة‪ ،‬وتابعت‬ ‫املو�ضوع ب�شكل حثيث‪ ،‬كما �أن امل�س�ؤولني الأمريكيني‬ ‫تعاملوا مع احلادث بكل رقي واحرتام‪ .‬و�أفاد �أنه مل‬ ‫باق يف عهدة ال�رشطة اجلنائية‬ ‫ي�ستلم جثمان ولده‪ ،‬لأنه ٍ‬ ‫للت�أكد من طبيعة الوفاة‪ ،‬وبعدها �سي�سلم �إىل �رشكة جتهيز‬ ‫املوتى‪ ،‬ومن ثم �سري�سل �إىل اململكة خالل اليومني‬ ‫املقبلني ليدفن بجوار جده يف مكة املكرمة‪ .‬وا�ستغرب‬ ‫الوالد من تناول �إحدى ال�صحف الإلكرتونية ال�سعودية‬ ‫للخرب‪� ،‬إذ ن�رشت ق�صة خمالفة للواقع وربطتها ب�صورة ال‬ ‫متت للواقع ب�صلة‪ .‬و�أو�ضحت الناطقة الر�سمية با�سم‬ ‫احلديقة‪ ،‬باتي وولد �أن املتنزه ال ي�ضم رجال �إنقاذ‪ ،‬لأن‬ ‫م�ساحته �شا�سعة‪ ،‬ولذلك ف�إن الأمر ي�ستدعي توظيف‬

‫الآالف‪ ،‬والأمر م�ستحيل بالطبع‪ ،‬كما �أن النا�س اعتادوا‬ ‫على �أن زيارة املتنزه �أقرب �إىل رحلة لل�صعود �إىل اجلبال‬ ‫وما �شابه‪ .‬و�أ�ضافت �أن عدد ًا من اجلوالة كانوا قريبني‬ ‫عندما جرف النهر الطفل‪ ،‬فقاموا ب�إخبار ال�رشطة وفرق‬ ‫الإنقاذ مل�ساعدته‪ ،‬كما �أن �شقيقه قفز �إىل املاء لكنه مل‬ ‫يتمكن من �إنقاذه‪ .‬و�أكدت �أنه لي�س هناك �أي �شبهة‬ ‫جنائية يف احلادثة‪ ،‬والأمر كله عبارة عن حادث غرق‪.‬‬ ‫ولفتت �إىل �أن احلادث يعدّ �أمر ًا نادر ًا‪� ،‬إذ ال تتجاوز‬ ‫الوفيات �سنوي ًا �أ�صابع اليد الواحدة يف �أ�سو�أ ال�سنوات‪،‬‬ ‫الفتة �إىل �أنه ال ميكن لوم �أحد يف احلادثة‪ ،‬و�أ�شارت �إىل‬ ‫�أن �إدارة املتنزه فتحت حتقيق ًا يف املو�ضوع‪ ،‬وال نعرف‬ ‫�إىل �أي �شيء �سيقود‪.‬‬

‫‪ ..........‬التكملة من �ص ‪1‬‬

‫كيف تقوم اال�ستخبارات الأمريكية مبراقبة‬ ‫املاليني من مواطنيها؟‬ ‫وت�سمح املذكرة امل�ؤرخة يف ‪ 25‬ني�سان‪/‬ابريل‬ ‫للحكومة باحل�صول على هذه البيانات خالل فرتة‬ ‫ثالثة ا�شهر اي حتى ‪ 19‬متوز‪/‬يوليو‪.‬‬ ‫وا�شارت �صحيفة الغارديان اىل ان ادارة الرئي�س‬ ‫االمريكي باراك اوباما "جمعت ب�شكل غري منظم‬ ‫البيانات الهاتفية ملاليني املواطنني االمريكيني من‬ ‫دون متييز (‪� )...‬سواء كانوا م�شتبها فيهم ام ال يف‬ ‫اي خمالفة"‪.‬‬ ‫ويف عهد الرئي�س ال�سابق جورج بو�ش‪ ،‬جمعت‬ ‫وكالة االمن القومي ‪ --‬بعد هجمات ‪ 11‬ايلول‪/‬‬ ‫�سبتمرب ‪ -- 2001‬ب�شكل �رسي كميات كبرية من‬

‫البيانات الهاتفية واملرا�سالت االلكرتونية‪.‬‬ ‫ويف العام ‪ ،2006‬ك�شفت �صحيفة "يو ا�س ايه‬ ‫توداي" االمريكية ان وكالة االمن القومي "جتمع‬ ‫ب�شكل �رسي البيانات الهاتفية لع�رشات ماليني‬ ‫االمريكيني عرب ا�ستخدام عنا�رص مقدمة من‬ ‫(ال�رشكات امل�شغلة لالت�صاالت) ايه تي اند تي‪،‬ـ‬ ‫فريايزون وبيل �ساوث"‪ ،‬وذلك بهدف "ك�شف‬ ‫ان�شطة ارهابية"‪.‬‬ ‫لكن "حتى اليوم‪ ،‬مل يتم جمع معلومات تفيد بان‬ ‫حكومة اوباما اقامت مثل هذا الربنامج"‪ ،‬وفق‬ ‫الغارديان‪.‬‬

‫�شابتان تعقدان قرانهما ب�سان فران�سي�سكو‬ ‫يف �أول زواج مثلي بوالية كاليفورنيا‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬عني الرئي�س االمريكي باراك اوباما‬ ‫اجلمعة جيم كومي مديرا جديدا ملكتب التحقيقات الفدرايل‬ ‫(اف بي اي) م�شيدا ب�سلفه روبرت مولر الذي كان توىل هذا‬ ‫املن�صب قبيل اعتداءات ‪ 11‬ايلول‪�/‬سبتمرب ‪.2001‬‬ ‫وكومي هو م�س�ؤول �سابق يف ادارة جورج بو�ش ومدع عام‬ ‫ومتخ�ص�ص يف االمن القومي الكرث من ‪ 20‬عاما‪ .‬وكان‬ ‫عار�ض يف ‪ 2004‬االدارة االمريكية ب�ش�أن برنامج التن�صت‬ ‫للوكالة الوطنية لالمن وهو الربنامج الذي ا�صبح اليوم يف‬ ‫قلب عملية ك�شف النظام االمريكي الوا�سع ملراقبة‬ ‫االت�صاالت‪.‬‬ ‫وقال اوباما يف حديقة البيت االبي�ض ان كومي "كان على‬ ‫ا�ستعداد للتخلي عن العمل الذي يحبه حتى ال ي�شارك يف امر‬ ‫ر�أى انه �سيء جوهريا"‪ ،‬مذكرا ان املدير اجلديد هدد حينها‬ ‫باال�ستقالة‪.‬‬ ‫ورف�ض جيم كومي الذي توىل حينها وزارة العدل باالنابة‬ ‫ب�سبب دخول الوزير جون ا�شكروفت امل�ست�شفى‪ ،‬تقدمي‬

‫موافقة وزارته على برنامج الت�صنت بقيادة الوكالة الوطنية‬ ‫لالمن‪.‬‬ ‫وا�ضاف اوباما "ان من يعرف جيم كومي يعرف اي�ضا نزعته‬ ‫اال�ستقاللية القوية ونزاهته الكبرية (‪ )...‬ومن النادر ان نلتقي‬ ‫ا�شخا�صا مثله يف وا�شنطن احيانا‪ .‬انه ال يكرتث بال�سيا�سة"‪.‬‬ ‫وا�شاد اوباما اي�ضا مبولر الذي كان طلب منه البقاء يف من�صبه‬ ‫�سنتني ا�ضافيتني بعدما انتهت واليته املحددة بع�رش �سنني‪ .‬وقال‬ ‫"�ستتذكرونه باعتباره احد امهر املدراء يف تاريخ مكتب‬ ‫التحقيقات الفدرايل واحد اكرث من خدموا االمة اثارة‬ ‫لالعجاب"‪.‬‬ ‫وتابع "ال اعرف الكثري من النا�س الذين ابدوا يف حياتهم‬ ‫العامة كل هذه النزاهة والثبات حتت ال�ضغط‪ ،‬مثل بوب‬ ‫مولر"‪.‬‬ ‫وهيمنت على والية مولر الذي توىل من�صبه قبل ا�سبوع من‬ ‫اعتداءات ايلول‪�/‬سبتمرب ‪ 2001‬ق�ضايا االرهاب‪.‬‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬عقدت �شابتان‬ ‫قرانهما م�ساء اجلمعة يف �سان فران�سي�سكو يف‬ ‫اول زواج مثلي ت�شهده كاليفورنيا بعد �ساعات‬ ‫من قرار حمكمة ا�ستئناف فدرالية‪ ،‬بناء على‬ ‫طعن تقدمتا به‪ ،‬بال�سماح جمددا للمثليني‬ ‫واملثليات بعقد قرانهم يف هذه الوالية‪.‬‬ ‫والعرو�ستان املثليتان هما كري�س بريي‬ ‫و�ساندي �ستري اللتان كانتا احد زوجني مثليني‬ ‫طعنا بد�ستورية "اال�ستفتاء "‪ 8‬الذي اجري يف‬ ‫ت�رشين الثاين‪/‬نوفمرب ‪ 2008‬يف كاليفورنيا‬ ‫وعدل د�ستور الوالية باجتاه حظر زواج املثليني‬ ‫فيها بعدما كان قد �سمح به لب�ضعة ا�شهر يف‬ ‫‪.2008‬‬ ‫وقالت وزيرة العدل يف حكومة كاليفورنيا‬ ‫كاماال هاري�س التي تر�أ�ست حفل الزفاف‬ ‫"�أعلنكما االن زوجتني ملدى احلياة"‪ ،‬م�ضيفة‬ ‫"لي�س هناك من �شيء ي�رشفني اكرث من ان‬ ‫اكون هنا اليوم معكما مل�شاركتكما زفافكما"‪.‬‬ ‫وارتدت احدى العرو�سني ثوبا ا�سود يف حني‬

‫ارتدت االخرى بزة رمادية وقد و�ضعت كل‬ ‫منهما يف يد االخرى خامت الزواج على درج‬ ‫بلدية �سان فران�سي�سكو بح�ضور بع�ض االهل‬ ‫واال�صدقاء وح�شد كبري من ال�صحافيني‪.‬‬ ‫ويف كلمة القتها بعد احلفل قالت �ساندي �ستري‬ ‫"لقد اغرمنا ببع�ضنا منذ ‪ 14‬عاما وكنا نعرف‬ ‫ان عالقتنا وا�رستنا وحبنا �ستدوم و�ستتوج‬ ‫مب�ؤ�س�سة الزواج"‪.‬‬ ‫اما الزوج املثلي الثاين الذي حمل لواء هذه‬ ‫املعركة الق�ضائية �ضد "اال�ستفتاء ‪ "8‬فيت�ألف‬ ‫من بول كاتامي وجيف زاريلو وقد اعلنا‬ ‫بدورهما انهما �سيتزوجان اجلمعة يف بلدية‬ ‫لو�س اجنلي�س‪.‬‬ ‫وا�ضافة اىل وا�شنطن العا�صمة هناك ‪ 13‬والية‬ ‫امريكية ت�سمح حاليا بزواج املثليني هي‬ ‫كاليفورنيا وكونيتيكت وديالوير و�أيوا وماين‬ ‫ومرييالند وما�سات�شو�ست�س وميني�سوتا ونيو‬ ‫هامب�شري ونيويورك ورود ايلند وفريمونت‬ ‫ووالية وا�شنطن‪.‬‬


‫�أخبار عاملية‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫معلومات خطرية حول تطور االو�ضاع يف م�صر ‪ ...‬هيكل‬ ‫ي�ستنكر اغالق القنوات اال�سالمية ويك�شف �أ�سباب عزل‬ ‫اجلي�ش لـ"مر�سي"‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬ك�شف م�صدر ع�سكري رفيع امل�ستوي يف حمافظة‬ ‫مر�سى مطروح‪� ،‬أن �إلقاء القب�ض علي الدكتور حممد بديع‪ ،‬املر�شد العام جلماعة‬ ‫الإخوان امل�سلمني‪ ،‬وب�صحبته ‪ 6‬من طاقم حرا�سته‪ ،‬مت قبل يومني داخل م�صيفه‬ ‫اخلا�ص مبعرفة رجال ال�رشطة ال���سكرية‪ ،‬ومت نقله مبروحية �إىل مكان تابع للجي�ش‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف امل�صدر الع�سكري يف ت�رصيحات خا�صة لـ"بوابة الأهرام" اليوم اخلمي�س‪،‬‬ ‫�أن ال�رشطة الع�سكرية قامت ب�إلقاء القب�ض علي الدكتور حممد بديع م�ساء الثالثاء‬ ‫املا�ضي‪ ،‬من داخل م�صيفة اخلا�ص بقرية �أندل�سية ب�رشق مدينة مر�سي مطروح‪،‬‬ ‫ومعه ‪� 6‬آخرين من طاقم حرا�سته امل�سلحني‪ ،‬والذين مل يبدوا �أى مقاومة لرجال‬ ‫القوات اخلا�صة الذين حا�رصوا املكان‪.‬‬ ‫يف نف�س الوقت �أكد امل�صدر �أن �إلقاء القب�ض علي مر�شد جماعة الإخوان قبل‬ ‫يومني جاء بناء على معلومات م�ؤكدة �أن هناك نية لإثارة �أعمال عنف ووفو�ضى‬ ‫بالبالد‪ ،‬عقب �إعالن اجلي�ش عن مهلة الـ‪� 48‬ساعة‪.‬‬ ‫كذلك �أو�ضح امل�صدر �أن حممد بديع متحفظ عليه حتى الآن مبعرفة القوات‬ ‫امل�سلحة‪ ،‬بعد �أن مت نقله من داخل القرية بطائرة مروحية �إىل مكان تابع‬ ‫للقوات امل�سلحة‪ ،‬حلني االنتهاء من �إجراءات ت�سليمه �إىل وزارة الداخلية‪،‬‬ ‫للتحقيق معه يف التهم التى وجهتها له النيابة العامة‪ ،‬ومن �أبرزها التحري�ض‬ ‫علي قتل الثوار واملتظاهرين‪.‬‬

‫هيكل‪ :‬ما يحدث مب�صر الآن طوفان لن ي�ستطيع �أحد �صده‪ ..‬و�إنكار‬ ‫مر�سي ل�ضخامة �أعداد املتظاهرين دفع اجلي�ش لت�صويرهم‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬و�صف الكاتب‬ ‫الكبري حممد ح�سنني هيكل‪ ،‬ما جرى يف‬ ‫الأيام ال�سابقة واليزال يف ال�شارع امل�رصي‬ ‫ب�صعيديه ال�سيا�سي واملجتمعي‪ ،‬بالطوفان‬ ‫الذي ال ي�ستطيع �أن ي�صده �أحد‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف هيكل خالل حواره مع الإعالمية‬ ‫ملي�س احلديد‪�،‬أن التاريخ �أخذ حركته و�سار‬ ‫جمراه بالرغم من كل "حركات"‬ ‫ال�سيا�سة‪ ،‬حترك التاريخ ووقفت ال�سيا�سة‬ ‫عاجزة �أمامه‪.‬‬ ‫ويف �سياق احلديث عن حتركات القوات‬ ‫امل�سلحة قبل �إعالن عزل الرئي�س ف�رس‬ ‫هيكل ال�صور التي التقطتها املروحيات‬ ‫الع�سكرية جلموع املتظاهرين املعار�ضني‬ ‫للرئي�س املعزول �أنها جاءت ب�إيحاء من‬ ‫مر�سي نف�سه دون �أن يق�صد‪ ،‬قائال‪" :‬عندما‬ ‫اجتمع مع الفريق ال�سي�سي قال له �إن‬ ‫املوجودين ال يتعدون ‪� 130‬ألف متظاهر‪،‬‬ ‫فا�ضطر الفريق ال�سي�سي اللتقاط تلك‬ ‫ال�صور عن طريق الهليكوبرت لإثبات تلك‬ ‫املاليني املوجود �ضد الرئي�س وعر�ضها‬ ‫عليه‪ ،‬لأن مر�سي كانت لديه رغبة يف‬ ‫الإنكار"‪.‬‬ ‫من جهة �أخرى ر�أى هيكل ردود �أفعال‬ ‫الإدارة الأمريكية على الو�ضع العايل‬

‫طبيعية وال يجب �أن ن�ضعها يف �سياق �أكرب‬ ‫من �سياقها‪ ،‬وقال‪ :‬من الطبيعي �أن تطلب‬ ‫�أمريكا مراجعة بنود املعونة الأمريكية‪،‬‬ ‫تلك �إحدى الأوراق التي متلكها والتي‬ ‫لطاملت ا�ستخدمتها لل�ضغط بها يف ال�سابق‪،‬‬ ‫وهي الآن تلوح بها فقط‪ ،‬لأنها حمتارة وال‬ ‫تعرف ماذا تفعل"‪.‬‬ ‫ونفى هيكل ما �أ�سمته "ملي�س احلديدي"‬ ‫مب�رشوع "�آن باتر�سون"‪ ،‬وقال ال �سفري يف‬ ‫الدنيا لأمريكا ميكن �أن يخرج خارج‬ ‫ح�ساباتها‪� .‬آن باتر�سون فقط تنفذ ما ميلى‬

‫عليها من توجيهات حقيقية للقيادة‬ ‫الأمريكية‪ ،‬وهي يف كل ما حاولته كانت‬ ‫تنفذ �سيا�سة �أمريكية ولي�ست �سيا�ستها‬ ‫ال�شخ�صية"‪.‬‬ ‫وتعقيبا على اعتقال ال�رشطة لعدد من‬ ‫ً‬ ‫الإعالميني التابعني للقنوات الإ�سالمية‬ ‫وقناة اجلزيرة قال هيكل‪ :‬هناك جتاوز يف‬ ‫القب�ض على الإعالميني‪ ،‬و�أظن �أن �أمري‬ ‫قطر لن يوافق على ما حدث مع طاقم قناة‬ ‫اجلزيرة"‪.‬‬ ‫�أعرب حممد ح�سنني هيكل‪ ،‬الكاتب‬

‫ال�صحفي املعروف‪ ،‬عن �سعادته بر�ؤية‬ ‫موجة هائلة من ال�شعب فى ميدان التحرير‪،‬‬ ‫وقال‪� :‬إن م�رص ا�ستيقظت ال�سرتداد ما‬ ‫�رسق منها‪ ،‬و�أن حجم احل�شد ال�شعبى فى‬ ‫ميادين م�رص فاج�أ العامل كله‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف هيكل يف حواره مع الإعالمية ملي�س‬ ‫احلديدي‪ ،‬على ف�ضائية "�سي بي �سي" اليوم‬ ‫اخلمي�س‪ ،‬لقد لقيت العديد من االت�صاالت‬ ‫اخلارجية‪ ،‬وقال ال�سيا�سيون العرب �إن م�رص‬ ‫التى نعرفها عادت �إلينا‪ ،‬م�ش ًريا �إىل �أن‬ ‫ال�شباب خرج بطموح زائد‪ ،‬لذلك ا�ستطاع‬ ‫ا�ستعادة روح البلد‪ ،‬كما �أن خروج امل�رصيني‬ ‫على مدى عدة �أيام ك�رس قيودهم‪.‬‬ ‫و�أ�شار �إىل �أن م�رص قادت الفكر والفعل‬ ‫على مدى القرنني املا�ضيني‪ ،‬والعامل‬ ‫ا�ست�شعر الفرتة املا�ضية خروجها من نطاق‬ ‫اجلغرافيا والتاريخ والأمان‪ ،‬و�أن ال�سيا�سة‬ ‫اخلارجية خالل ‪� 40‬سنة تعتمد على‬ ‫الواليات املتحدة لعدة �أ�سباب‪.‬‬ ‫و�أكد هيكل‪� ،‬أن دعوات ال�شباب �إىل‬ ‫�إعالن الإرادة بتظاهراتهم ك�رس كل‬ ‫القيود‪ ،‬ومل �أكن �أتخيل تعديها بك�رس القيد‬ ‫بهذا ال�شكل‪ ،‬و�أن ال�سلطة يف م�رص ذهبت‬ ‫�إىل من ال ي�ستحق ب�سبب التدخالت‬ ‫الأمريكية‪.‬‬

‫"مترد" يف تون�س ت�سري على خطى مترد امل�صرية حلل املجل�س‬ ‫الت�أ�سي�سي واقالة احلكومة‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬يتابع التون�سيون هذه الأيام بكثري‬ ‫من الرتقب‪ ،‬التغريات ال�سيا�سية الأخرية التي �شهدتها م�رص‬ ‫على مدار الأيام اخلم�سة املا�ضية‪ ،‬و�أعينهم على ما تعي�شه‬ ‫ال�ساحة الداخلية لبلدهم من جتاذبات كبرية بني الأحزاب‬ ‫ال�سيا�سية الليربالية من جهة‪ ،‬والإ�سالمية من جهة �أخرى‪.‬‬ ‫وتزامن عزل الرئي�س امل�رصي ال�سابق حممد مر�سي‪،‬‬ ‫الأربعاء‪ ،‬مع حملة �أطلقتها �أعلنت حركة "مترد" التون�سية‬ ‫لبدء جمع التوقيعات من �أجل �إ�سقاط احلكومة التون�سية‬ ‫واملجل�س الوطني الت�أ�سي�سي‪ ،‬و�سط حالة من الرتقب‬ ‫بخ�صو�ص �إمكانية جناح احلركة يف م�سعاها على غرار‬ ‫نظريتها امل�رصية‪.‬‬ ‫وقال �أحد منظمي حملة مترد يف تون�س يف ت�رصيحات‬ ‫�صحفية "�إن حركة مترد �شعبية ومدنية �أ�س�سها مواطنون‬

‫عاديون‪ ،‬وهي م�ستلهمة من حركة مترد يف م�رص‪ ،‬وجتد‬ ‫م�ساندة من امل�رصيني"‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن املطلب الأ�سا�سي حلركة مترد "حل املجل�س‬ ‫الت�أ�سي�سي الذي ا�ستنزف كثريا من �أموال ال�شعب‬ ‫ل�صياغة د�ستور ف�صوله مفخخة وي�ؤ�س�س لديكتاتورية‬ ‫جديدة"‪.‬‬ ‫و�شهد �أول نقا�ش مل�رشوع الد�ستور التون�سي اجلديد‪،‬‬ ‫االثنني املا�ضي‪ ،‬يف املجل�س الوطني الت�أ�سي�سي‪ ،‬ترا�شقا‬ ‫كالميا‪ ،‬وتوقفا طويال‪ ،‬وان�سحابات لبع�ض نواب املعار�ضة‬ ‫ب�سبب توتر بني الإ�سالميني ومعار�ضيهم‪.‬‬ ‫وتتهم املعار�ضة حزب النه�ضة الذي ي�سيطر على احلكومة‪،‬‬ ‫مبحاولة و�ضع د�ستور يزيد من ال�صبغة الإ�سالمية للبالد‪،‬‬ ‫ومت تعديل امل�سودة بالفعل ثالث مرات يف مناق�شات ب�ش�أن‬

‫املرجعية الإ�سالمية‪ ،‬ودور املر�أة‪ ،‬و�ضمان احلريات‬ ‫ال�شخ�صية‪.‬‬ ‫وتباينت املواقف ال�سيا�سية يف تون�س بخ�صو�ص قرار عزل‬ ‫اجلي�ش امل�رصي الرئي�س ال�سابق مر�سي‪� ،‬إذ اعتربته بع�ض‬ ‫الأحزاب امل�شاركة يف احلكومة انقالبا على ال�رشعية‪.‬‬ ‫�أما �أحزاب املعار�ضة‪ ،‬فقد ر�أت يف قرارات امل�ؤ�س�سة‬ ‫الع�سكرية امل�رصية انحيازا ملطالب ال�شعب‪ ،‬بعد ما �سمته‬ ‫"الف�شل يف حتقيق �أهداف الثورة"‪.‬‬ ‫وت�ضاعفت خماوف التون�سيني من احتمال تكرار ال�سيناريو‬ ‫امل�صري‪ ،‬ال �سيما بعد ت�رصيحات قائد اجلي�ش اجلرنال ر�شيد‬ ‫عمار قبل نحو �أ�سبوعني‪� ،‬أملح فيها �إىل عدم ثقته يف‬ ‫االنتخابات‪ ،‬التي منحت الإ�سالميني �أغلبية يف املجل�س‬ ‫الت�أ�سي�سي (الربملان)‪.‬‬

‫�سيناريو فنزويال يراود "الإخوان" لإعادة "مر�سي"‪..‬وخرباء‪ :‬ال جمال للمقارنة‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬تروج‬ ‫جماعة الإخوان امل�سلمني �إىل �أن خلع‬ ‫الرئي�س حممد مر�سي كان انقالبا‬ ‫ع�سكريا ولي�س ثورة �شعبية‪ ،‬متحججني‬ ‫ب�أنه منتخب عن طريق ال�صناديق ومل‬ ‫ينهي مدته الرئا�سية‪ ،‬متنا�سني نزول �أكرث‬ ‫من ‪ 33‬مليون م�رصي لل�شوارع‬ ‫لإ�سقاطه‪.‬ويلوح يف ذهن اجلماعة‬ ‫�سيناريو فنزويال عام ‪ 2002‬حينما خلع‬ ‫اجلي�ش الزعيم هوجو �شافيز‪ ،‬ونزلت‬ ‫اجلماهري لل�شارع تطالب بعودته حتى‬ ‫�أجل�سوه على كر�سي احلكم مرة �أخرى‬ ‫خالل ‪� 48‬ساعة‪.‬ويرى خرباء �أن‬ ‫التجربة يف م�رص خمتلفة متاما حيث �أن‬ ‫ما حدث يف م�رص لي�س انقالبا ع�سكريا‬ ‫بل ثورة �شعبية وخروج جماهريي مل‬

‫ي�شهده العامل من قبل ‪ ،‬ا�ضطر اجلي�ش‬ ‫للتدخل حلل الأزمة وانحاز لقرار‬ ‫ال�شعب‪ ،‬ولذلك فاجلماعة تفتقد الدعم‬ ‫ال�شعبي لفعل ذلك‪ ،‬كما �أن هناك عرف‬ ‫د�ستوري يقول �إن ال�شعب هو م�صدر‬ ‫ال�سلطات‪ .‬وقال الدكتور وحيد عبد‬ ‫املجيد‪� ،‬أ�ستاذ العلوم ال�سيا�سية �إن جتربة‬ ‫فنزويال ال ميكن تكرارها يف م�رص مرة‬ ‫�أخرى ‪ ،‬فما �شهدته امليادين يف �شتى‬ ‫حمافظات م�رص يعد ثورة �شعبية عظيمة‬ ‫ا�شرتكت فيها خمتلف فئات ال�شعب‬ ‫بينما جتربة فنزويال مل يكن عليها �إجماع‬ ‫بل و�شهدت انق�سام بني فئات ال�شعب‬ ‫كله كما �أكد �أن قوى تيار الإ�سالم‬ ‫ال�سيا�سي قد انتهت للأبد‪ ،‬واملتبقي منها‬ ‫جمرد تنظيمات تافهة بع�ضها �إرهابية‪،‬‬

‫م�شريا �إىل �أن �أع�ضاء جماعة الإخوان‬ ‫ً‬ ‫منق�سمني ومعزولني عن الواقع وال‬ ‫يجوز �أن يقارنوا بالزعيم الكبري �شافيز‬ ‫باملعزول حممد مر�سي‪.‬‬ ‫واتفق معه الدكتور حممد ال�سعيد‬ ‫�إدري�س‪ ،‬اخلبري مبركز الأهرام‬ ‫للدرا�سات ال�سيا�سية وقال �إن تلك‬ ‫الدعوات التي يطلقها الإ�سالميني‬ ‫حل�شد امل�ؤيدين لرجوع "مر�سي" مرة‬ ‫�أخرى �إىل احلكم لن تنجح لرف�ض‬ ‫ماليني ال�شعب لها‪ ،‬م�شريا �إىل �أن ما‬ ‫حدث كان ثورة �شعبية بامتياز ولي�س‬ ‫انقالبا ع�سكريا‪ ،‬مطالبا الإخوان‬ ‫باالنخراط يف العملية ال�سيا�سية‬ ‫ويرتكوا تلك الدعوات التي ال طائل‬

‫منها‪.‬و�أو�ضح �أن �إغالق القنوات‬ ‫الف�ضائية هي خطوة احرتازية م�ؤقتة‬ ‫لي�س �إال لدرء الفتنة‪ .‬و�أو�ضح الدكتور‬ ‫جهاد عودة‪� ،‬أ�ستاذ ال�سيا�سة بجامعة‬ ‫حلوان �أن جتربة فنزويال لإعادة �شافيز‬ ‫خمتلفة متاما عن ثورة م�رص للإطاحة‬ ‫مبر�سي ‪،‬لأن الأول كان له قاعدة‬ ‫جماهريية �شعبوية كبرية على عك�س‬ ‫جماعة الإخوان التي انهارت �شعبيتها‬ ‫وخرج عليها املاليني لرف�ضها‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل �أن ما حدث لي�س انقالبا ع�سكريا‬ ‫بدليل ت�سليم ال�سلطة لرئي�س املحكمة‬ ‫الد�ستورية وت�شكيل حكومة مدنية‪،‬‬ ‫ومنع اجلي�ش من تويل �أي �سلطة �أو‬ ‫�إ�صدار �أي �إعالنات د�ستورية‪ ،‬ولكنه‬ ‫حمى الإرادة ال�شعبية‪.‬‬

‫احلكم بال�سجن على ‪� 7‬سعوديني بتهمة الدعوة للتظاهر �ضد‬ ‫ال�سلطات ال�سعودية عرب "في�سبوك"‬ ‫ال�صحف‪�:‬أفادت‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب‬ ‫منظمة "هيومن رايت�س ووت�ش"‪ ،‬يوم‬ ‫االثنني‪� ،‬أن حمكمة �سعودية �أ�صدرت‬ ‫الأ�سبوع املا�ضي حكما بال�سجن على ‪7‬‬ ‫�شبان �سعوديني بتهمة الدعوة للتظاهر‬ ‫�ضد ال�سلطات ال�سعودية عرب موقع‬ ‫التوا�صل االجتماعي "في�سبوك"‪.‬‬ ‫و�أ�شارت املنظمة يف بيان لها‪ ,‬ن�رش‬ ‫االحد‪� ,‬إىل ان "املحكمة اجلزائية‬ ‫املتخ�ص�صة بالنظر يف ق�ضايا الإرهاب‬

‫‪7‬‬

‫والتي �أ�صدرت احلكم على املتهمني‬ ‫ال�سبعة منعتهم من ال�سفر لقيامهم‬ ‫با�ستخدام موقع التوا�صل االجتماعي‬ ‫في�سبوك للح�ض على اخلروج عن طاعة‬ ‫ويل الأمر"‪.‬‬ ‫ووجه االدعاء العام ال�سعودي لل�شبان‬ ‫ال�سبعة تهم تق�ضي مبخالفة قانون‬ ‫مكافحة جرائم املعلوماتية الذي يحظر‬ ‫بث مواد "تلحق ال�رضر بال�ش�أن العام"‪.‬‬ ‫واعترب نائب مدير ال�رشق االو�سط يف‬

‫املنظمة جو �ستورك ان "ار�سال النا�س‬ ‫اىل ال�سجن ب�سبب موقع �سلمي يف‬ ‫الفي�سبوك ي�ؤكد عدم وجود و�سيلة �آمنة‬ ‫للتحدث علنا يف ال�سعودية‪ ،‬حتى يف‬ ‫مواقع التوا�صل االجتماعي"‪.‬‬ ‫و�سبق ان �ألقت ال�سلطات ال�سعودية‬ ‫القب�ض على ال�شبان ال�سبعة يف ايلول‬ ‫عام ‪ ,2011‬واودعتهم �سجنا يف‬ ‫الدمام ملدة �سنة ون�صف �سنة قبل‬ ‫توجيه التهم اليهم الربيع املا�ضي‪,‬‬

‫بح�سب املنظمة‪.‬‬ ‫بدوره‪ ,‬دعا االحتاد االوروبي اىل‬ ‫"التنديد بهذه االحكام" والتحدث يف‬ ‫املو�ضوع مع ال�سلطات ال�سعودية‪.‬‬ ‫ي�شار اىل ان ال�سلطات ال�سعودية‬ ‫اعتقلت‪ ,‬ال�شهر املا�ضي‪ ,‬ع�رشات‬ ‫الأ�شخا�ص خالل احتجاجات نظمتها‬ ‫عائالت �سعودية للمطالبة بالإفراج عن‬ ‫ذويهم و�أوالدهم املعتقلني يف ال�سجون‬ ‫ال�سعودية دون تقدميهم للمحاكمة ‪.‬‬

‫وفاة ابنة ملك م�صر وزوجة �شاه �إيران‬ ‫الإمرباطورة فوزية‬ ‫دفنت يف القاهرة مبقابر �أ�سرة زوجها الثاين الراحل‬ ‫�إ�سماعيل �شريين‬

‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬توفيت هذا ال�شهر‪،‬‬ ‫ابنة ملك م�رص ال�سابق ف�ؤاد الأول و�إمرباطورة‬ ‫�إيران ال�سابقة فوزية ف�ؤاد‪ ،‬عن عمر يناهز ‪92‬‬ ‫عام ًا‪.‬‬ ‫و�أعلن امللك ف�ؤاد الثاين‪� ،‬آخر ملوك م�رص‪ ،‬على‬ ‫�صفحته الر�سمية مبوقع "في�سبوك"‪ ،‬وفاة الأمرية‬ ‫فوزية‪ ،‬و�أ�شار �إىل �أنه �سيتم ت�شييع جنازتها عقب‬ ‫�صالة الظهر‪ ،‬الأربعاء‪ ،‬من م�سجد ال�سيدة‬ ‫نفي�سة بالقاهرة‪.‬‬ ‫الأمرية فوزية ف�ؤاد ابنة امللك ف�ؤاد الأول و�أخت‬ ‫امللك فاروق الأول‪ ،‬الذي �أطاحت به ثورة‬ ‫تزوجت من‬ ‫‪ ،1952‬وع ّمة امللك ف�ؤاد الثاين‪ّ ،‬‬ ‫ويل عهد �إيران‪ ،‬حممد ر�ضا بهلوي‪ ،‬يف‬

‫‪ 1939‬قبل عامني من تويل زوجها مقاليد‬ ‫احلكم بعد تنحي �أبوه عن العر�ش‪.‬‬ ‫و�أجنبت فوزية من زوجها ويل عهد �إيران ابنتهما‬ ‫الوحيدة الأمرية �شاهيناز بهلوي‪ ،‬ومت الطالق‬ ‫بينهما يف القاهرة يف ‪ 1945‬قبل �أن يتم ب�شكل‬ ‫ر�سمي يف �إيران يف ‪.1948‬‬ ‫وقال املحامي حممد يكن �إن "فوزية التي كانت‬ ‫�أول زوجة ل�شاه �إيران الراحل حممد ر�ضا‬ ‫بهلوي �ستدفن يف القاهرة غد ًا مبقابر �أ�رسة‬ ‫زوجها الثاين الراحل �إ�سماعيل �شريين"‪.‬‬ ‫تزوجت بهلوي عام ‪ 1939‬قبل‬ ‫وكانت فوزية ّ‬ ‫جلو�سه على عر�ش �إيران ُ‬ ‫وط ّلقا بعد ت�سع �سنوات‬ ‫من الزواج‪.‬‬

‫الرئي�س الفل�سطيني حممود عبا�س مينح الفنان‬ ‫راغب عالمة جواز �سفر فل�سطيني‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬منح الرئي�س حممود‬ ‫عبا�س‪ ،‬مبقر �إقامته يف بريوت‪ ،‬م�ساء اخلمي�س‪،‬‬ ‫املطرب اللبناين راغب عالمة‪ ،‬ومنحه جواز �سفر‬ ‫دبلوما�سي فل�سطيني‪.‬‬ ‫وذكرت وكالة "وفا" �أن " الرئي�س �أثنى على‬

‫دور املطرب عالمة يف برنامح حمبوب العرب‬ ‫"�أرب �آيدل"‪.‬‬ ‫وكان الفنان الفل�سطيني حممد ع�ساف فاز يف‬ ‫الربنامج الفني الكت�شاف املواهب الفنية "�أراب‬ ‫�آيدول" ‪ ،‬والذي تنتجه وتبثه قناة ‪.""mbc‬‬

‫الربملان الأوروبي يطلب "تو�ضيحات"‬ ‫من الواليات املتحدة يف ق�ضية التج�س�س‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬طلب الربملان‬ ‫الأوروبي اخلمي�س من وا�شنطن "تو�ضيحات‬ ‫فورية" حول ادعاءات جت�س�س الواليات‬ ‫املتحدة على م�ؤ�س�سات ومواطنني �أوروبيني‬ ‫وكلف �إحدى جلانه التحقيق يف هذه‬ ‫املمار�سات‪.‬‬ ‫ويف قرار مت تبنيه بت�أييد ‪ 483‬نائبا ومعار�ضة‬ ‫‪ 93‬دان الربملان "ب�شدة التج�س�س على‬ ‫ممثليات تابعة لالحتاد الأوروبي"‪ ،‬وحذر‬ ‫النواب الأوروبيون من انه يف حال ت�أكدت‬ ‫املعلومات ف�إنها "�ست�ؤثر على العالقات عرب‬

‫االطل�سي"‪.‬‬ ‫وف�شل الي�سار والي�سار املتطرف يف تبني‬ ‫تعديالت تطالب بـ"ت�أجيل �أو تعليق �أو جتميد"‬ ‫املفاو�ضات التجارية عرب الأطل�سي التي تبد�أ‬ ‫االثنني‪.‬‬ ‫ويف موازاة الت�صويت على القرار قرر ر�ؤ�ساء‬ ‫الكتل ال�سيا�سية ال�سبع يف الربملان اخلمي�س‬ ‫بالإجماع تكليف جلنة احلريات املدنية‬ ‫والق�ضاء وال�ش�ؤون الداخلية فتح "حتقيق‬ ‫معمق" يف الق�ضية ورفع تقريرها بحلول نهاية‬ ‫ال�سنة احلالية‪.‬‬

‫احلكومة الليبية تريد حل امليلي�شيات‬ ‫لتنفيذ قرار امل�ؤمتر الوطني‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ :‬قررت احلكومة‬ ‫الليبية‪ ،‬ال�سعي حلل كافة امليلي�شيات والكتائب‬ ‫التابعة لثوار �سابقني‪ ،‬غداة هجوم جمموعة‬ ‫م�سلحة على مباين وزارةالداخلية بطرابل�س‪،‬‬ ‫التي ال تزال حما�رصة‪.‬وقال وزيرالعدل الليبى‬ ‫�صالح املريغنى يف م�ؤمتر �صحفي �أم�س‪� " :‬إن‬ ‫وجود كتائب وت�شكيالت م�سلحة �أخرى ال ت�أمتر‬ ‫ب�أوامر وزارتي الداخلية والعدل‪ ،‬يزيد من ت�أزم‬ ‫الأمن" م�ضيفا" �أن �سيا�سة احلكومة هي حل كافة‬ ‫هذه امللي�شيات بال متييز"‪.‬و�أ�شار �إىل �أن ذلك هو‬ ‫"ال�ضمانة الوحيدة لتنفيذ قرار امل�ؤمتر الوطني‬ ‫العام "�أعلى �سلطة يف البالد" ب�إخراج الكتائب‬

‫غري ال�رشعية من العا�صمة"‪ ،‬م�ضيفا �أن احلكومة‬ ‫�شكلت جلنتني �إحداهما كلفت حل �أزمة وزارة‬ ‫الداخلية دون �أن يقدم تفا�صيل ب�ش�أن طبيعة هذه‬ ‫الأزمة بيد �أنه �أو�ضح �أن هذه اللجنة تتكون من‬ ‫ثالثة وزراء و�ستنكب على حل الأزمة مبا يتيح‬ ‫للوزارة ا�ستئناف �أن�شطتها‪.‬و�أو�ضح �أن اللجنة‬ ‫الثانية‪ ،‬كلفت بو�ضع �آليات حلل هذه الكتائب‬ ‫بال متييز‪ ،‬م�ؤكدا �أنه لن ي�سمح �إال بوجود �أجهزة‬ ‫اجلي�ش وال�رشطة‪ ،‬وحول الو�سائل التي متلكها‬ ‫احلكومة لتنفيذ �سيا�ستها‪� ،‬أقر الوزير ب�أن‬ ‫ال�سلطات" ال متلك �إال قوة القانون يف م�سعاها‬ ‫ملكافحة قانون القوة"‪.‬‬

‫"قيادات �إ�سالمية جزائرية"‬ ‫للم�صريني‪ :‬ال تكرروا ما �شهدناه خالل‬ ‫احلقبة ال�سوداء‬ ‫امل�رشق‪-‬مراقب ال�صحف‪ّ :‬‬ ‫حذرت جمموعة من‬ ‫ال�شخ�صيات ال�سيا�سية والقيادات الإ�سالمية يف‬ ‫اجلزائر‪ ،‬مكونات ال�ساحة امل�رصية‪� ،‬سلطة‬ ‫املرة‬ ‫ومعار�ضة‪ ،‬بعدم تكرار التجربة امل�أ�ساوية ّ‬ ‫التي مرت على اجلزائر يف الت�سعينيات‪.‬‬ ‫و�أعلنت قيادات يف ال�صف الإ�سالمي يف اجلزائر‬ ‫التي �أ�صدرت وثيقة "�أداء الن�صح لأ�شقائنا يف‬ ‫م�رص" رف�ضها " �إراقة الدم امل�رصي حتت �أي‬ ‫مربر‪ ،‬و�إدانة ذلك ب�صوت عال من طرف‬ ‫اجلميع"‪ ،‬ودعت �إىل "تغليب منطق العقل‬ ‫واحلكمة واعتماد احلوار‬ ‫واحلفاظ على امل�ؤ�س�سات‬ ‫الد�ستورية وال�رشعية ال�شعبية‪،‬‬ ‫التي �أنتجتها الدميقراطية الفتية يف‬ ‫م�رص ما بعد الثورة‪ ،‬والتجنيد‬ ‫حلمايتها من كل �ألوان الت�شويه‬ ‫والتحريف"‪.‬‬ ‫وو ّقع " وثيقة الن�صح" قياديان‬ ‫�سابقان يف اجلبهة الإ�سالمية‬ ‫للإنقاذ املحظورة‪ ،‬وهما علي‬ ‫جدي وعبد القادر بوخمخم‪،‬‬ ‫وقيادات يف جبهة التغيري‪ ،‬بينهم‬ ‫�أحمد الدان ومن�صور عبد العزيز‪،‬‬ ‫وعدد من نواب الربملان اجلزائري و�أدباء‬ ‫ومثقفون‪ ،‬بينهم الروائي علي �صحراوي‪،‬‬ ‫ونا�شد املو ّقعون على الوثيقة‪ ،‬كافة الأطراف‬ ‫امل�رصية " احرتام �إرادة ال�شعب يف التعبري ال�سلمي‬ ‫الدميقراطي واالن�سجام مع تطلعاته �ضمن حدود‬ ‫ال�رشعية‪ ،‬واحرتام قوانني اجلمهورية امل�رصية‪،‬‬ ‫ويف مقدمتها الد�ستور"‪.‬‬ ‫وحذرت الوثيقة من " ارتكاب �أي �سلوك يدفع‬ ‫بامل�رصيني نحو االنزالقات التي لن ي�ستطيع �أحد‬ ‫التحكم يف م�آالتها‪ ،‬وال يعلم �أحد نهاياتها وال‬ ‫انعكا�ساتها اخلطرية على م�رص وعلى املنطقة‬ ‫العربية ب�أكملها "‪.‬‬ ‫ودعت "جميع �أن�صار احلرية والدميقراطية يف‬

‫العامل �إىل دعم وحدة ال�شعب امل�رصي مبختلف‬ ‫مكوناته‪ ،‬والوقوف �إىل جانب ال�رشعية‬ ‫والتداول ال�سلمي على ال�سلطة وفق الآليات‬ ‫الدميقراطية"‪ ،‬و�أدانت "وثيقة الن�صح" "جميع‬ ‫ممار�سات العنف والتدمري واحلرق من �أي طرف‬ ‫كان وحتت �أي مربر"‪ ،‬ودعت "الأزهر ال�رشيف‬ ‫وكافة العلماء والكني�سة‪ ،‬للقيام بواجبهم الوطني‬ ‫والديني يف حماية توافق وتعاي�ش الن�سيج الوطني‬ ‫امل�رصي وحترمي االقتتال بني امل�رصيني حتت �أي‬ ‫مربر"‪.‬‬

‫ّ‬ ‫وحذرت الوثيقة �أي�ضا من �أن " ت�ؤدي التوترات‬ ‫الراهنة التي بلغت حد االحتقان واالن�سداد يف‬ ‫املرة يف اجلزائر‪،‬‬ ‫م�رص‪� ،‬إىل تكرار التجربة ّ‬ ‫والتي انتهت �إىل م�أ�ساة وطنية خ ّلفت جراحات‬ ‫عميقة جدا "‪.‬‬ ‫ويف ال�سياق نف�سه‪ ،‬حذر ع�ضو جمل�س �إدارة‬ ‫الدعوة ال�سلفية ال�شيخ عادل ن�رص‪ ،‬من تكرار‬ ‫ال�سيناريو اجلزائري يف م�رص‪ ،‬وقال ن�رص يف‬ ‫ت�رصيح �صحفي" ما يلوح يف امل�شهد الآن‪ ،‬هو‬ ‫تكرار لل�سيناريو اجلزائري الأليم �إن مل نغ ّلب‬ ‫احلكمة ونتجنب الهوى"‪ّ ،‬‬ ‫وحذر نف�س امل�صدر‬ ‫�شباب احلركة الإ�سالمية يف م�رص من االجنرار‬ ‫�إىل املواجهة امل�سلحة مع اجلي�ش مثلما حدث يف‬ ‫اجلزائر‬ ‫‪www.almashreqonline.com‬‬


‫‪8‬‬

‫الأ�سرتاحة‬ ‫�أمانة الكلمة‬

‫�أوجب علينا ال�رشع �أن نحا�سب �أنف�سنا عن نطقنا �أو كتابتنا؛ لأن كالمنا‬ ‫من �أعمالنا‪ ،‬ويوجد من يقول على الله بال علم‪ ،‬فيفتي يف الدين‬ ‫بجهل‪ ،‬ويتكلم يف املعتقدات والعبادات بال ورع وال تقوى‪ ،‬وهو عند‬ ‫نف�سه م�صيب‪ ،‬وغريه خمطئ‪ ،‬ف�إن وافقته على ر�أيه وفتواه فا‪،‬ت ويل‬ ‫�صالح‪ ،‬و�إن خالفته ف�أنت �ضال منحرف‪ ،‬و�أي لفظ ي�أتي على ل�سانه‬ ‫يتلفظ به‪ ،‬و�أي خاطرة حت�رضه يلقيها على عواهنها‪ ،‬و�إذا �سل قلمه على‬ ‫�صفحات الإنرتنت فالويل ملن ق�صده‪ ،‬فال ت�سمع �إال �سبًّا �سوقي ًّا‪ ،‬و�شتم ًا‬ ‫ال يليق �إال ب�سقط الب�رش ورعاع النا�س‪ ،‬فلي�س عليه من الله رقيب وال‬ ‫ح�سيب‪ ،‬فهو �إما �ساب �أو �شامت‪� ،‬أو م�ضلل مف�سق‪� ،‬أو مبدع‪� ،‬أو مكفِّر‬ ‫ال يب�رص احل�سنات‪ ،‬ال يعرتف بال�صواب‪ ،‬ال يرى الإيجابيات‪ ،‬ال يعجبه‬ ‫الف�ضل‪ ،‬بل يجمع الأخطاء ويقتن�ص الزالت‪ ،‬ويفرح بالعرثات‪ ،‬ومن‬ ‫�أخطر امل�صائب على الأمة تكلم من ال يح�سن‪ ،‬وفتوى من ال يتقن‪،‬‬ ‫وت�صدر من ال يفهم‪ ،‬وجتد من ي�شتغل بعيوب النا�س مت�شائم ًا مكدر ًا‬ ‫ت�صيد الأغالط‪� ،‬إذا �سمع خطبة‬ ‫منغ�ص ًا‪ ،‬وي�صبح لديه حا�سة قوية يف ّ‬ ‫ن�سيها وذكر غلطة �أو غلطتني فيها‪ ،‬و�إذا قر�أ كتاب ًا غفل عن كل فائدة‬ ‫فيه و�أخرج لك منه خط�أ‪� ،‬إذا مدحت له �شخ�ص ًا قال لكن فيه كذا‬ ‫وكذا‪ ،‬يرى اجلانب امل�أ�ساوي املظلم يف كل حادثة‪ ،‬ويحفظ الزلة من‬ ‫كل ق�صية‪ ،‬فاحلكام يف نظره ظلمة‪ ،‬والعلماء مراءون‪ ،‬والدعاة �أهل‬

‫ق�صة الثعلب و الغراب‬ ‫‏‏‏‏‏‏‏‏ر�أى ثعلب غرابا فوق �شجرة ويف فمه قطعة جنب فقال له‬ ‫الثعلب ‪:‬‬ ‫التغرد لنا ؟‬ ‫ما �أجمل �صوتك �أيها الغراب ملاذا ّ‬ ‫فو�ضع الغراب اجلبنة حتت جناحه وب�صق عالثعلب وقال ‪:‬‬ ‫مفكرين الغراب الأهبل �إللي يف كتاب القراءة ؟؟‬ ‫ّ‬ ‫فقال الثعلب ‪ :‬ﻻ ‪ ،‬لكن انت ميكن مفكرين الثعلب املكار‬ ‫اللي يف كتاب القراءة!!‬ ‫فقال الغراب ‪ :‬من انت ؟‬ ‫فقال ‪� :‬أنا ثعلب �أحب الغناء والطرب!‬

‫ومن ع�شاق را�شد املاجد وتامر ح�سني وف�ضل �شاكر و‪...‬‬ ‫فغنى له الغراب ورق�ص الثعلب وقام بالت�صفيق للغراب‬ ‫فا�شتد حما�س الغراب‬ ‫فقال له الثعلب ‪ :‬انا ما ب�ستاهل �صفقة ياغراب على‬ ‫رق�صتي؟؟‬ ‫ثم انحنى له ‪ ،‬فانحنى له الغراب ف�سقطت اجلبنة‬ ‫فقال له الثعلب ‪ :‬خلي قناة روتانا وميوزيك تنفعك يا‬ ‫حماااااااار !!!!‬ ‫�أنا الثعلب اللي يف كتاب القراءة‬ ‫ب�س املنهاج املط ّور‬

‫طرائف‬ ‫ •حم�ش�ش زعل من خطيبته ار�سل لها م�سج كاتب فيه انا �سويت‬ ‫حادث وتوفيت ‪ ,,‬ارحتتـي‬ ‫ •واحد مات ‪ ..‬ويف جنازته كانت مراته بت�ضحك !! وملا �س�ألوها عن‬ ‫ال�سبب ‪ ،‬قالت ‪ :‬ع�شان دي �أول مره �أعرف جوزي رايح فني‬ ‫ •مرة واحد كهربائى راح عل�شان ي�صلح �سلك راح لقاه عريان فراح‬ ‫اتك�سف منه ‪.‬‬ ‫ •حم�ش�ش م�سكته دوريه قالوا له اركب قال ال والله البيت قريب‬ ‫ •واحد بخيل ابوه مات فراح يعمل نعى فى اجلرنان فقالهم ‪�:‬أقل حاجه‬ ‫عندكم ايه قالوا له ‪� :‬سطر واحد خم�س كلمات‪ ،‬قالهم ‪ :‬اكتبوا رزق‬ ‫ينعى ولده‪ ،‬قالوا له ‪ :‬ل�سه ‪ ،‬فا�ضل كده كلمتينقال لهم ‪ :‬و ي�صلح‬ ‫راديوهات‬ ‫ •حم�ش�ش ي�س�أل حم�ش�ش تتوقع اجلمعة يوافق �آخر ال�شهر ؟ رد عليه ‪:‬‬ ‫لو �ضغطنا عليه ميكن يوافق‬ ‫ •واحد بلدياتنا وقع على ال�سلم فظهره وجعه ‪ ..‬راح للدكتور‪..‬‬ ‫فكتب له مرهم وقال له �إدهن مكان اال�صابة‪ ..‬فراح دهن ال�سلم‬ ‫ •واحد متجوز وقاعد يف البيت وبيب�ص كتري يف عقد الزواج‪ ،‬مراته‬ ‫قالت له‪“ :‬بتب�ص يف عقد‬ ‫ •الزواج ليه يا حبيبي؟” قالها‪“ :‬م�ش عارف يا حياتي امل�أذون كتب‬ ‫تاريخ انتهاء العقد فني‬ ‫ •بدوي راح على عيد ميالد واحد من ا�صحابوا يف املدينه بعد ما خل�ص‬ ‫من عيد امليالد قال البدوي يا الربع ترى عيد ميالدكوا بكره عندي‬ ‫ •واحد يغازل زوجته قالها حبي انتي لوكنتي يف الهند كان عبدوكي‬ ‫قالت بدلع‪ :::::‬يعني انا مالك؟ قالها ال عمري بقره‬

‫�سودوكو‬

‫مناجاة و�سن‬

‫بقلم ال�شيخ عاي�ض القرين‬

‫دنيا‪ ،‬وطالب العلم فا�شلون‪،‬‬ ‫واملتدينون متزمتون‪ ،‬والتجار‬ ‫مرابون‪ ،‬والأدباء كذابون‪� ،‬أ ّما‬ ‫هو فزاهد ع�رصه‪ ،‬وفريد دهره‪،‬‬ ‫وفقه الله يف نظره‪ّ ،‬‬ ‫وخذل غريه‬ ‫وهداه‪ ،‬و�أ�ضل �سواه خط�ؤه‬ ‫مغفور له‪ ،‬وغلطه له حممل‬ ‫ح�سن‪ ،‬و�سيئته �صغرية‪ ،‬ومعا�صيه‬ ‫لهارب غفور‪ ،‬ل�سانه وثاب على‬ ‫الأعرا�ض‪ ،‬وقلمه ينه�ش عباد‬ ‫الله‪ ،‬له ديوان من ال�شتائم‪ ،‬وعنده �سجل من ال�سب‪ .‬و�أنا � ِّ‬ ‫أذكر من‬ ‫هذا �سبيله ب�سرية حممد �صلى الله عليه و�سلم‪ ،‬وحلمه ولينه وعفافه‬ ‫وخلقه العظيم‪ ،‬ف�إن قال �أين نحن من ر�سول الله �صلى الله عليه و�سلم‪،‬‬ ‫ف�أقول ف�أين �أنت من علماء ال�سلف كابن املبارك‪� ،‬أو �أخيار اخللف‬ ‫كابن باز‪ ،‬وانظر ما �أح�سن �سرية هذين العاملني الإمامني‪� ،‬سالمة‬ ‫�صدر‪ ،‬وح�سن منطق‪ ،‬ورفق بالنا�س‪ ،‬وتوا�ضع لعباد الله‪ ،‬وبعد عن‬ ‫الغيبة‪ ،‬ومع طهر �رسيرة‪ ،‬و�صفاء منهج‪ ،‬و�صحة يقني‪ ،‬وكرم نف�س‪،‬‬ ‫وقبول عند العام واخلا�ص فجمع‪.‬‬

‫متى ستعرف كم اهواك‬ ‫احمد شوقي‬

‫م َتى �ستعرف كم �أهـواك يا رجـال‬ ‫�أبيـع من �أجلـه الدنيـا وما فيهـا‬

‫يا من حتديـت فيِ حبـي له مدنـا‬ ‫بِحـالِهـا و�س�أم�ضـي فيِ تحَ ديهـا‬

‫لو تطلب البحـر فيِ عينيك �أ�سكبـه‬ ‫�أو تطلب ال�شم�س فيِ كفيك �أرميهـا‬ ‫�أنا �أحبـك فـوق الغيـم �أكتبهـا‬

‫وللع�صافيـر والأ�شجـار �أحكيهـا‬ ‫�أنا �أحبـك فـوق املـاء �أنق�شهـا‬ ‫وللعنـاقيـد والأقـداح �أ�سقيهــا‬ ‫�أنا �أحبـك يا �سيفـا �أ�سـال دمـي‬ ‫يا ق�صة ل�سـت �أدري مـا �أ�سميهـا‬ ‫�أنا �أحبـك حـاول �أن ت�ساعدنـي‬ ‫فـ�إن مـن بـد�أ امل�أ�سـاة ينهيهـا‬ ‫و�إن مـن فتـح الأبـواب يغلقهـا‬ ‫و�إن مـن �أ�شعـل النيـران يطفيهـا‬ ‫يا من يدخن فيِ �صمـت ويرتكنـي‬ ‫فيِ البحر �أرفـع مر�ساتـي و�ألقيهـا‬ ‫�أال ترانـي ببحـر احلـب غارقـة‬ ‫واملـوج مي�ضـغ �آمالـي ويرميهـا‬ ‫�إنزل قليال عن الأهـداب يا رجـال‬ ‫ما زال يقتـل �أحالمـي ويحييهـا‬

‫‪Sudoku‬‬

‫متوز ‪2013‬‬

‫من كل ناحية جئتم لت�شيعوين‪...‬‬ ‫ب�أثوابكم لطختم ترابي‪..‬‬ ‫ب�أفكاركم و�أقالمكم املك�سورة مزقتم �صفحاتي البي�ضاء اخل�رضاء‪..‬‬ ‫�أقمتم مهرجانات ال�صمت لذكراي‪..‬‬ ‫وانا ال�شاهدة على مهابة �صمتي وال�شهيدة‪..‬‬ ‫�أحت�ضن ال�شهداء ف�أقبل وجناتهم و�أذهب بهم بعيد ًا عن مرامي ق�صائدكم‬ ‫أ�صبحت الع�صماء ال�ضائعة فيكم بني دفاتر التخلي وبيانات الت�أمرك‬ ‫�‬ ‫ُ‬ ‫والت�آمر‪..‬‬ ‫يتيمة عزميتي‪ ..‬بني �ضغائن �أحالمكم‪..‬‬ ‫�شهرزادي‪..‬‬ ‫يف بالدك‪ ..‬كل يوم تُذبح �ضفرية غ�ضب‪ ،‬فتغرق يف دجى ظ ّالمكم‪..‬‬ ‫والهفي على ذرات الكرامة يف �أج�ساد �أبنائي‪ ،‬يرحلون كل يوم مع‬ ‫الغروب �إىل �رساب ما خطت �أناملهم ليغفوا عن وطن‪� ،‬أ�ضاعوه‪..‬‬ ‫ت�رشدوا من دونه و�رشدوه‪..‬‬ ‫حي على اجلهاد‪..‬‬ ‫بهم‪:‬‬ ‫‪،‬‬ ‫�صبح نادِ‬ ‫فجر �أقدا�س النور‪ ..‬يا ُ‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬ ‫لعل من غفى‪ ،‬ي�صحو فيه الأمل والتوجع‪..‬‬ ‫�ألف احتمال للتمني!‪.‬‬ ‫�صبح َّ‬ ‫عل دو ُّيهم ينفجر �إىل جبال العزة دون‬ ‫فجر �أقدا�س النور يا ُ‬ ‫جربوت‪..‬‬ ‫وهم مني‬ ‫ف�أنا منهم ُ‬

‫بقلم �سو�سن الربغوتي‬

‫�سكتت �شهرزاد‪ ..‬فهول ما ر�أت عظيم‪..‬‬ ‫و�ضاعت منها الكلمات يف مناجاة و�سن‪..‬‬ ‫يتقلب على فرا�ش الأرق املقيت‪..‬‬ ‫رجايل يا �سيدة الكون‪ ،‬ركبان هروب ال فر�سان حروب‪..‬‬ ‫فارحلي‪ ،‬هذا زمن اخلنوع والتخلي‪..‬‬ ‫لي�ست املالحم �إال الأعمال‪ ،‬ولي�ست �صفحات التاريخ �سوى حفر‬ ‫االظافر اجلاهدة على �صخور الزمن‪..‬‬ ‫لأجنو من املق�صلة رويت يف �ألف ليلة وليلة ق�ص�صا وحكايات‪ ،‬فمن ينقذ‬ ‫�رصخات اللجوء على �شواطئ الرتدد والرتدي!؟‬ ‫و�أنت يف �آالمك و�آمالك‪..‬‬ ‫فهل فيمن تنادين احلياة!‪..‬‬ ‫�أم هو وطن الهزائم ي�أبى �أن يزول‪..‬‬ ‫وبيننا وبينه احلق يحول‪..‬‬ ‫ي�صول ويجول‪..‬‬ ‫****‬ ‫البكا‪ ..‬يا �شهرزا ْد‬ ‫ُكفي ُ‬ ‫�أو كفكفي فيك املدا ْد‬ ‫نو ُر الكتائب ها قد �أتى‬ ‫كل ال�سالم على البال ْد‬

‫ال�شاي مفيد للأ�سنان‬ ‫�أكدت اجلمعية الأملانية حلماية الأ�سنان‬ ‫"‪� "proDente‬أن تناول ال�شاي الأ�سود �أو‬ ‫الأخ�رض يفيد الأ�سنان ب�شكل كبري‪ ،‬حيث يعمل‬ ‫تناول ال�شاي الأ�سود مثال بانتظام على التقليل من‬ ‫الرت�سيبات اجلريية على الأ�سنان‪ ،‬املعروفة با�سم‬ ‫طبقات البالك‪ ،‬ويقيها من الت�سو�س‪ .‬وت�ستند‬ ‫اجلمعية يف ذلك �إىل ما اكت�شفه علماء كلية طب‬ ‫الأ�سنان بجامعة �إلينوي الأمريكية‪.‬‬ ‫وعزت اجلمعية‪ ،‬التي تتخذ من مدينة كولونيا مقرا‬ ‫لها‪ ،‬ذلك الت�أثري الوقائي لل�شاي الأ�سود �إىل‬ ‫احتوائه على مادة البوليفينول ومركبات‬ ‫الفالفونويد‪ ،‬حيث تعمل هذه املواد على احليلولة‬ ‫دون حتول الن�شا �إىل �سكر الغلوكوز‪ ،‬الذي‬ ‫يتحول �إىل �أحما�ض م�رضة بالأ�سنان بفعل البكترييا‬ ‫املوجودة بالفم‪ ،‬وي�ؤدي �إىل تك ّون طبقات البالك‬ ‫فيما بعد‪.‬‬ ‫ف�ضال عن ذلك‪ ،‬يعمل ال�شاي الأ�سود على تعطيل‬ ‫�إفراز الإنزمي الناقل للغلوكوزيل‪ ،‬الذي ي�سهم يف‬ ‫حتول ال�سكر �إىل مواد لزجة تت�سبب يف الت�صاق‬ ‫طبقات البالك بالأ�سنان‪.‬‬

‫و�أ�ضافت اجلمعية الأملانية حلماية الأ�سنان �أن فوائد‬ ‫ال�شاي الأ�سود ال تقت�رص على ذلك فح�سب‪ ،‬فهو‬ ‫يحتوي �أي�ضا على مادة الكاتيكني‪ ،‬التي تهاجم‬ ‫عملية التمثيل الغذائي لبكترييا (�سرتبتوكوك�س‬ ‫موتان�س) امل�سببة لت�سو�س الأ�سنان وت�ؤدي �إىل‬ ‫موتها‪.‬‬ ‫وت�ستكمل اجلمعية الأملانية حلماية الأ�سنان فوائد‬ ‫ال�شاي الأ�سود ب�أنه يحتوي على كمية كبرية من‬ ‫مادة الفلورايد‪ ،‬التي تعمل على تقوية مينا الأ�سنان‬ ‫وحتميها من الت�سو�س‪ ،‬حيث ميكن من خالل‬ ‫تناول لرت من ال�شاي الأ�سود �إمداد اجل�سم بنحو ‪2‬‬ ‫ميليغرام من الفلورايد‪ ،‬تلك الكمية التي متثل‬ ‫‪ %50‬تقريبا من احتياج ال�شخ�ص البالغ لهذه‬ ‫املادة‪.‬‬ ‫و�أكدت اجلمعية �أنه قلما حتتوي �أية �أطعمة �أو‬ ‫م�رشوبات �أخرى على كمية مماثلة من الفلورايد‪،‬‬ ‫حيث ال يوجد الفلورايد �سوى يف نوعيات قليلة‬ ‫للغاية من الأطعمة‪ ،‬وغالبا يكون حمتواه قليال‬ ‫للغاية بداخلها‪ .‬وبذلك ميكن �أن ي�سهم تناول‬ ‫ال�شاي الأ�سود ب�صورة دورية يف تقوية مينا‬

‫الأ�سنان ووقايتها من الت�سو�س‪.‬‬ ‫و�أ�شارت اجلمعية الأملانية �إىل �أنه لي�س ال�شاي‬ ‫��لأ�سود فقط هو ما يتمتع بفوائد �صحية للأ�سنان‪،‬‬ ‫�إمنا �أثبت باحثون يابانيون قبل ذلك �أن ال�شاي‬ ‫الأخ�رض �أي�ضا يتميز بالكثري من الفوائد ال�صحية‬ ‫للأ�سنان‪ ،‬لأن �أوراق ال�شاي الأخ�رض ال تتعر�ض‬ ‫لقدر كبري من الأك�سدة عند �صناعتها ‪-‬على‬ ‫عك�س ما يحدث مع �أوراق ال�شاي الأ�سود‪ -‬لذا‬ ‫يزيد معدل احتوائها على مادة البوليفينول‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت اجلمعية الأملانية �أن فوائد مادة‬ ‫البوليفينول ال تقت�رص فقط على حماية الأ�سنان من‬ ‫الت�سو�س‪� ،‬إمنا تعمل �أي�ضا على ربط اجلذور احلرة‬ ‫يف اجل�سم‪ ،‬مما ُيعيق �إفراز ال�شوارد الأك�سجينية‬ ‫احلرة ال�ضارة باجل�سم‪ ،‬الفتة �إىل �أن ال�شاي‬ ‫الأخ�رض يتمتع �أي�ضا بت�أثري م�ضاد للبكترييا وي�ضعف‬ ‫من ن�شاط البكترييا املوجودة يف الفم وامل�سببة‬ ‫النبعاث الرائحة الكريهة منه‬

‫الع�صائر قد ت�صيبك بح�صى الكلى‬ ‫ك�شفت درا�سة �أمريكية �أن الن�صائح التي تطالب‬ ‫بالإكثار من تناول الع�صائر وال�سوائل قد يكون‬ ‫لها �آثار عك�سية‪� ،‬إذ �أن نوعية تلك امل�رشوبات‬ ‫وكميتها ت�ؤثر يف ت�شكل احل�صى بالكلى‪.‬‬ ‫ووجدت الدرا�سة التي ن�رشتها جملة اجلمعية‬ ‫الأمريكية لأمرا�ض الكلى �أن من يعاين �آالما‬ ‫ب�سبب وجود ح�صوات يف الكلية‪ ،‬كان يتناول‬ ‫م�رشوبات غازية �أو ع�صائر حمالة مبعدل كوبني‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫كما ر�أت �أي�ضا �أن بع�ض امل�رشوبات كال�شاي‬ ‫الأخ�رض والقهوة وع�صري الربتقال ال ترتبط‬ ‫بت�شكل تلك احل�صوات‪.‬‬ ‫وقامت الدرا�سة التي �أجراها باحثون يف‬ ‫م�ست�شفى بريغهام �أند ووميزن الأمريكي‪ ،‬بجمع‬ ‫بيانات ا�ستق�صائية لثالث درا�سات وا�سعة النطاق‬ ‫�شملت نحو مائتي �ألف �شخ�ص مل يعانوا �سابقا‬

‫من تلك احلالة‪.‬‬

‫من اجل�سم"‪.‬‬

‫وركزت الدرا�سة على النظم الغذائية و�أ�سلوب‬ ‫احلياة وال�صحة‪ ،‬مبا يف ذلك مقدار ما يتم �رشبه‬ ‫من ع�صائر وم�رشوبات ‪.‬‬

‫وتابع‪" :‬ثاين نظرية تقول �إن املواد ال�سكرية قد‬ ‫ت�ؤدي �إىل زيادة ن�سبة اليوريك �آ�سيد يف اجل�سم"‪،‬‬ ‫�أما النظرية الثالثة فتقول �إن املواد ال�سكرية ت�ؤدي‬ ‫�إىل ال�سمنة التي ت�ؤدي بدورها �إىل زيادة حام�ضية‬ ‫البول الأمر الذي ي�ؤثر بدوره على ن�سبة الكال�سيوم‬ ‫واليوريك �آ�سيد يف اجل�سم"‪.‬‬

‫ومل تثبت تلك الدرا�سة بعد �أ�سباب ونتائج ت�شكل‬ ‫احل�صوات يف الكلى‪ ،‬لكن الباحثني ي�شريون‬ ‫ب�أ�صابع االتهام �إىل ال�سكر املوجود يف تلك‬ ‫امل�رشوبات ودوره يف معاجلة بع�ض العنا�رص‬ ‫الغذائية وحتولها بالتايل �إىل ح�صى‪.‬‬ ‫وقال �أخ�صائي امل�سالك البولية �أحمد زعزوع‬ ‫لـ�سكاي نيوز عربية �إن هذه الدرا�سة ركزت على‬ ‫الدور الذي تلعبه املواد ال�سكرية يف ت�شكيل‬ ‫ح�صى الكلى‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف‪" :‬هناك ‪ 3‬نظريات تتناول ت�أثري ال�سكر‬ ‫يف اجل�سم على ت�شكيل احل�صى‪� ،‬أولها �أن‬ ‫املواد ال�سكرية قد ت�ؤدي �إىل �إخراج الكال�سيوم‬

‫�أما عن الأ�سباب الأخرى التي قد ت�ؤدي �إىل‬ ‫الإ�صابة بح�صى الكلى‪ ،‬فيقول زعزوع‪" :‬هناك‬ ‫�أ�سباب غذائية و�أ�سباب مر�ضية منها التهاب الكلى‬ ‫وامل�سالك البولية"‪.‬‬ ‫و�أ�شار زعزوع �إىل �أن جراحات �إنقا�ص الوزن‪،‬‬ ‫مثل ربط املعدة‪ ،‬قد تلعب دورا يف ت�شكل ح�صى‬ ‫الكلى‪ ،‬م�ضيفا‪" :‬قد ت�ؤدي هذه اجلراحات �إىل‬ ‫زيادة ن�سبة الأمالح باجل�سم ما ي�ساهم يف ت�شكل‬ ‫احل�صوات"‪.‬‬

‫هل ت�ستطيع عبور املتــاهـــة؟‬

‫التعليمات‪ :‬ال�شبكه مكونه من ‪ 9‬مربعات كبرية‬ ‫‪ ..‬وكل مربع مق�سم اىل مربعات �صغريه ‪...‬‬ ‫وحلل اللعبة يجب و�ضع الأرقام من ‪ 9 - 1‬داخل‬ ‫املربعات ب�رشط ان ال يتكرر العدد يف كل مربع‬ ‫�سواء كان افقي ًا او ر�أ�سي ًا ‪.‬‬

‫حل باملقلوب‬ ‫من اغرب املباين حول العامل‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪www.almashreqonline.com‬‬


Al mashreq arabic july 2013