Page 1

‫مالعب‬

‫األوليمبى فى مواجهة الحسم أمام «النجوم السوداء»‬ ‫فايلر يمنح صالح جمعة فرصة أخيرة فى األهلى‬

‫‪٧‬‬‫‪11‬‬ ‫ندوة‬

‫‪٦‬‬

‫» تنشر‬ ‫«‬ ‫تفاصيل أول بورصة‬ ‫سلعية فى مصر‬

‫‪www.almasryalyoum.com‬‬ ‫االثنين ‪ ١١‬نوفمبر ‪201٩‬م ‪ ١٤ -‬من ربيع األول ‪ 14٤١‬هـ ‪ ١ -‬هاتور ‪ - 173٦‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬

‫تصدر عن مؤسسة المصرى للصحافة والطباعة والنشر واإلعالن والتوزيع‬

‫المالية‪ :‬اكتمال تطبيق الحد‬ ‫األدنى لألجور نهاية الشهر‬

‫‪ 18‬صفحة ‪٣ -‬جنيهات‬

‫‪Al Masry Al Youm - Monday - November 11 th - 2019 - Issue No. 5628 - Vol.16‬‬

‫د‪ .‬محمد كمال‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫«معيط» يطالب رؤساء الجهات‬ ‫الحكومية بسرعة صرف المستحقات‬ ‫كتب‪ -‬محسن عبدالرازق‪:‬‬

‫استعرض الدكتور محمد معيط‪،‬‬ ‫وزي ــر املــالــيــة‪ ،‬تقرير متابعة تطبيق‬ ‫احلد األدنى لألجور باجلهات اإلدارية‬ ‫احلكومية البالغ ألفى جنيه‪ ،‬الــذى‬ ‫بدأ تنفيذه طب ًقا لقرار رئيس مجلس‬ ‫الوزراء‪ ،‬منذ أول يوليو املاضى‪ ،‬ووجه‬ ‫بضرورة استمرار التنسيق مع املسؤولني‬ ‫املختصني مبختلف اجلهات احلكومية‬ ‫لضمان سرعة حصول العاملني على‬ ‫حقوقهم كاملة وفق القواعد املقررة‪.‬‬ ‫وأعلن معيط‪ ،‬فى بيان أمــس‪ ،‬أن‬ ‫‪ ٪٦٣‬من الوحدات احلسابية باجلهات‬ ‫اإلدارية املستحقة طبقت احلد األدنى‬ ‫لــأجــور‪ ،‬وأن ‪ ١٣١٧‬وحــدة حسابية‬ ‫انتهت من الصرف فع ً‬ ‫ال‪ ،‬وأصــدرت‬ ‫أوامــر الدفع اإللكترونى للمستحقني‬ ‫بنهاية أكتوبر املــاضــى‪ ،‬فيما تنتهى‬ ‫‪ ٪٣٧‬مــن الــوحــدات بإجمالى ‪٧٨١‬‬ ‫وح ــدة حسابية مــن الــصــرف خالل‬ ‫نوفمبر اجلــارى‪ ،‬بسبب تأخرها فى‬ ‫إصــدار قــرارات الترقية للعاملني بها‬ ‫ويجرى متابعتها يوم ًيا‪ ،‬بينما أفادت‬ ‫‪ ١١٨٨‬وحــدة حسابية بــأن إجمالى‬ ‫دخل املوظفني بها يفوق احلد األدنى‬ ‫ـحــا أن الــقــطــاعــات‬ ‫املـــقـــرر‪ ،‬مــوضـ ً‬ ‫املــخــتــصــة بـ ــالـ ــوزارة حــرصــت على‬

‫محمد معيط‬

‫الــتــواصــل الــفـ َّعــال مــع اجلــهــات‪ ،‬ومت‬ ‫التأكد من توفر املخصصات املالية‬ ‫الالزمة للوفاء بتطبيق احلد األدنى‬ ‫لألجور‪ .‬وأضاف‪ ،‬أنه مت إصدار دليل‬ ‫استرشادى وآخــر لألسئلة واألجوبة‬ ‫حول احلد األدنــى لألجور‪ ،‬وتشكيل‬ ‫فرق عمل بالقطاعات املختصة للرد‬ ‫على استفسارات اجلــهــات اإلداري ــة‬ ‫وتقدمي كل أنواع الدعم الفنى للقائمني‬ ‫على تنفيذ القرار وتذليل أى عقبات؛‬

‫لضمان التطبيق الــدقــيــق للقواعد‬ ‫حرصا‬ ‫التنفيذية للحد األدنى لألجور؛‬ ‫ً‬ ‫على حقوق العاملني‪ ،‬إضافة إلى غرفة‬ ‫العمليات املركزية التى تتولى املتابعة‬ ‫الدورية من خالل التواصل املباشر‬ ‫مــع الــــــوزارات والــهــيــئــات اخلدمية‬ ‫واجلامعات والهيئات االقتصادية‪.‬‬ ‫وأهـــاب معيط‪ ،‬بــرؤســاء اجلهات‬ ‫اإلداريــة‪ ،‬التى أفادت بانتهاء الصرف‬ ‫خـ ــال نــوفــمــبــر اجلـــــــارى‪ ،‬بــاتــخــاذ‬ ‫اإلجراءات التنفيذية الالزمة نحو إلزام‬ ‫املسؤولني الذين يعملون حتت رئاستهم‬ ‫بسرعة صرف املستحقات للعاملني‪.‬‬ ‫كانت الــــوزارة‪ ،‬أص ــدرت القواعد‬ ‫التنفيذية لتطبيق احلد األدنى لألجور‬ ‫للموظفني والــعــامــلــن ل ــدى أجــهــزة‬ ‫الدولة‪ ،‬والهيئات العامة االقتصادية‪،‬‬ ‫فى ضوء قرار رئيس مجلس الــوزراء‬ ‫رقم ‪ ٢٤٢١‬لسنة ‪ ٢٠١٩‬املعدل للقرار‬ ‫رقم ‪ ١٦٢٧‬لسنة ‪ ،٢٠١٩‬بتحديد حد‬ ‫أدنى لكل درجة وظيفية أو ما يعادلها‬ ‫فى أول يوليو املاضى‪ ،‬من خالل منشور‬ ‫عام رقم ‪ ١٣‬لسنة ‪ ،٢٠١٩‬فى استجابة‬ ‫سريعة لشكاوى بعض املوظفني التى‬ ‫أيدتها طلبات إحاطة من بعض أعضاء‬ ‫مجلس النواب‪ ،‬من عدم تطبيق احلد‬ ‫األدنى لألجور‪.‬‬

‫جيل ال نعرفه‬ ‫لقطة من فيديو يظهر عمليات السيطرة على النيران فى الطائرة األوكرانية‬

‫إخماد حريق بطائرة أوكرانية‬ ‫فى ‪ 45‬ثانية بمطار شرم الشيخ‬

‫‪9‬الشركة تشكر المطار على األداء االحترافى وسرعة االستجابة‬

‫جنوب سيناء ‪ -‬أمين أبوزيد‪:‬‬

‫متكن فريق عمل شركة مصر للطيران‬ ‫للخدمات األرضية‪ ،‬بالتعاون مع قوات‬ ‫احلماية واإلنــقــاذ وطاقم الــطــوارئ فى‬ ‫مطار شرم الشيخ الدولى بجنوب سيناء‪،‬‬ ‫أمس‪ ،‬من إخماد حريق نشب فى أحد‬ ‫إط ــارات طائرة أوكرانية تابعة لشركة‬ ‫«إسكاى آب» بعد هبوطها فى املطار‪،‬‬ ‫نتيجة تسرب زيــت الهيدروليك على‬ ‫اإلط ــار ما تسبب فى اشتعال النيران‬ ‫به بسبب سخونته‪ ،‬وجنــح الفريق فى‬

‫السيطرة على النيران قبل امتدادها‬ ‫لباقى أجــزاء الطائرة خالل ‪ 45‬ثانية‪،‬‬ ‫ومت إخالء الركاب املوجودين على منت‬ ‫الطائرة‪ ،‬طب ًقا ملصدر مسؤول بــوزارة‬ ‫الطيران املدنى‪.‬‬ ‫وأشاد قائد الطائرة األوكرانية بطاقم‬ ‫اخلدمات األرضية وفريق الطوارئ فى‬ ‫املطار على األداء االحترافى فى التعامل‬ ‫مع احلريق وسرعة االستجابة والدعم‬ ‫السريع فى إخماده‪ ،‬وإخالء الركاب دون‬ ‫وقوع خسائر فى األرواح‪.‬‬

‫وزيرة البيئة تتفقد «أبوزعبل لألسمدة» عقب شكوى المواطنين من األدخنة‬

‫‪9‬وقف مصدر التلوث حال ثبوته‪ ..‬ونقطة ثابتة لقياس االنبعاثات فى «عزبة سمك»‬ ‫كتبت‪ -‬منى ياسني‪:‬‬

‫تفقدت الدكتورة ياسمني فؤاد‪،‬‬ ‫وزيــــرة الــبــيــئــة‪ ،‬مــصــنــع أبــوزعــبــل‬ ‫لألسمدة مبنطقة اخلانكة‪ ،‬مساء‬ ‫أمــس األول‪ ،‬للوقوف على أسباب‬ ‫شكوى استنشاق أدخنة أدت إلى‬ ‫ضيق تنفس عدد من مواطنى عزبة‬ ‫ســمــك امل ــج ــاورة ملــصــنــع أبــوزعــبــل‬ ‫لألسمدة واملواد الكيماوية‪.‬‬ ‫ك ــان مستشفى اخلــانــكــة الــعــام‬ ‫بالقليوبية قد استقبل ‪ 27‬مواطنًا‬ ‫من «عزبة سمك» مصابني بإغماء‬ ‫واخــتــنــاق‪ ،‬إث ــر اســتــنــشــاق أدخــنــة‬ ‫املصنع‪.‬‬ ‫وأك ــدت «فـــؤاد»‪ ،‬خــال اجلولة‪،‬‬ ‫أنه سيتم وقف مصدر التلوث فى‬

‫وزيرة البيئة خالل تفقدها مصنع أبو زعبل لألسمدة مساء أمس األول‬

‫مساعد وزير التموين‪ :‬أول عملية‬ ‫تداول أغسطس ‪ 2020‬على ‪ 5‬سلع‬

‫حــال ثبوته حلــن إج ــراء عمليات‬ ‫الصيانة الالزمة‪ ،‬وشددت على أن‬ ‫تقوم اللجنة التى شكلتها من جهاز‬ ‫شؤون البيئة وممثلى وزارة الصحة‬ ‫ومحافظة القليوبية بالتركيز على‬ ‫وح ــدات حامض الكبريتيك أثناء‬ ‫إجــراء القياسات‪ ،‬ملا لها من آثار‬ ‫سلبية على صحة املواطن‪.‬‬ ‫ووضــع فــرع جهاز شــؤون البيئة‬ ‫بــالــقــاهــرة الــكــبــرى املعمل املتنقل‬ ‫التابع للوزارة فى نقطة ثابتة بعزبة‬ ‫سمك لقياس االنبعاثات الصادرة‬ ‫وملوثات البيئة املحيطة‪ ،‬وسيتم‬ ‫إعداد تقرير وعرضه على النيابة‬ ‫ف ــور ورود نــتــائــج املــعــمــل‪ ،‬التــخــاذ‬ ‫اإلجراءات القانونية حياله‪.‬‬

‫كانت وزيــرة البيئة قد أصــدرت‬ ‫توجيهاتها بتشكيل جلنة عاجلة‬ ‫من جهاز شــؤون البيئة‪ ،‬بالتعاون‬ ‫مــع ممثلى كــل مــن وزارة الصحة‬ ‫ومحافظة القليوبية‪ ،‬للوقوف على‬ ‫أســبــاب احل ــادث‪ ،‬بــد ًءا مــن مصنع‬ ‫أبوزعبل لألسمدة املجاور ملنطقة‬ ‫احلــــــــادث‪ ،‬ح ــي ــث مت ف ــح ــص كــل‬ ‫الــوحــدات واملــداخــن داخــل املصنع‬ ‫لــبــيــان م ــدى وجـــود أى انــبــعــاثــات‬ ‫ضارة تصدر منها وتؤثر على البيئة‬ ‫وصــحــة اإلنــســان‪ ،‬وذل ــك للوقوف‬ ‫على مــدى الــتــزام املصنع مبعايير‬ ‫واشــتــراطــات قــانــون البيئة رقــم ‪٤‬‬ ‫لسنة ‪ ١٩٩٤‬والئــحــتــه التنفيذية‬ ‫وتعديالتهما‪.‬‬

‫وقــدمــت وكــالــة «نــيــو س ــت ــار»‪ ،‬التى‬ ‫تتبعها الطائرة وهى من طراز (‪)B738‬‬ ‫كانت قادمة من زابــارودجــا رحلة رقم‬ ‫‪ ،SQP7153‬الشكر لرجال محطة شرم‬ ‫الشيخ للخدمات األرضية على حسن‬ ‫تصرفهم وبسالتهم ومهنيتهم فى التعامل‬ ‫مع احلريق‪.‬‬ ‫وأش ــاد الــلــواء خالد ف ــودة‪ ،‬محافظ‬ ‫جنوب سيناء‪ ،‬باحترافية العاملني فى‬ ‫التعامل مع احلريق‪ ،‬الذى كان من املمكن‬ ‫أن يتحول إلى كارثة‪.‬‬

‫كثير من كتابنا ومسؤولينا يتحدث عن الشباب أو‬ ‫يتحدث إليهم دون أن يعرف حقيقة آرائهم ومواقفهم‪.‬‬ ‫هذه الفجوة املعرفية تزداد مع تزايد الفجوة العمرية‬ ‫بني الكبار والشباب‪ ،‬والتى أحيا ًنا ما ال يشعر بها‬ ‫الكبار‪.‬‬ ‫العديد من دول العالم تلجأ إلى استطالعات الرأى‬ ‫للتعرف على رؤى األجيال الشابة‪ ،‬وقد عرضت فى‬ ‫مقاالت سابقة لنتائج عدد من هذه االستطالعات‪،‬‬ ‫والتى أجريت بشكل أساسى على شباب فى الواليات‬ ‫املتحدة والغرب‪.‬‬ ‫اليوم أكتب عن نتائج ما يعرف باستطالع رأى الشباب‬ ‫العربى‪ ،‬وهو مشروع تقوم به إحدى املؤسسات البحثية‬ ‫اخلاصة بشكل سنوى منذ أحد عشر عاما‪ ،‬وأجرى‬ ‫عربيا‪ ،‬ومن عينة مكونة‬ ‫بلدا‬ ‫استطالع هذا العام فى ‪ً ١٥‬‬ ‫ً‬ ‫من ‪ ٣٣٠٠‬شاب وشابة‪ ،‬ينتمون للفئة العمرية بني ‪١٨‬‬ ‫عاما‪ .‬االستطالع الذى نشرت نتائجه منذ أسابيع‬ ‫و‪ً ٢٤‬‬ ‫قليلة‪ ،‬احتفت به العديد من املؤسسات املرموقة‪ ،‬ونظم‬ ‫معهد العالقات الدولية البريطانى (شامت هاوس)‪ ،‬ندوة‬ ‫خاصة ملناقشة نتائجه‪.‬‬ ‫استطالع هـذا العام أشار إلى عدد من الظواهر التى‬ ‫أصبحت حقيقة‪ ،‬منها أن وسائل التواصل االجتماعـى‬ ‫أصبحت هـى املصـدر السـائد لألخبـار بيـن الشـباب‬ ‫العربـى‪ ،‬حيث ذكر ‪ ٪٨٠‬ممـن شـملهم االسـتطالع أن‬ ‫وسـائل التواصـل االجتماعـى كانـت اختيارهـم املفضـل‪،‬‬ ‫مقارنـة ب ـــ‪ ٪٢٥‬ممـن شـملهم االسـتطالع فـى عـام‬ ‫‪ ،٢٠١٥‬وأنهم يعتبرون هذه الوسائل أكثر جدارة بالثقة‬ ‫من وسائل اإلعالم التقليدية‪.‬‬ ‫(تتمة املقال ص‪)١4‬‬

‫‪ 319‬قتي ًال و‪ 15‬ألف مصاب‬ ‫منذ بدء احتجاجات العراق‬

‫‪9‬الرئاسات الثالث ترفض الحلول األمنيةلألزمة‬

‫المؤلف‪ :‬العديد من المسؤولين يتفقون معى‪ ..‬والبيت األبيض‪ :‬رواية خيالية لكاتب جبان‬

‫مسؤول أمريكى «مجهول» ينتقد ترامب فى كتاب‪ :‬غير كفء وخطر على البلد‬ ‫كتبت‪ -‬أمانى عبدالغنى‪:‬‬

‫كشف كتاب ملؤلف «مجهول» أن‬ ‫كــبــار مــســؤولــى اإلدارة األمريكية‬ ‫فكروا فى تقدمي استقالة جماعية‪،‬‬ ‫العام املاضى‪ ،‬تكون مبثابة «مجزرة‬ ‫ذاتــيــة»‪ ،‬هدفها دق ناقوس اخلطر‬ ‫للرأى العام بشأن سلوك وتوجهات‬ ‫الرئيس األمريكى‪ ،‬دونالد ترامب‪،‬‬ ‫لكنهم تراجعوا عن الفكرة بعدما‬ ‫رأوا أنها ستزيد من زعزعة استقرار‬ ‫إدارة متأرجحة بالفعل‪.‬‬ ‫ال ــك ــت ــاب الـــــذى حــمــل عــنــوان‬ ‫«حتذير»‪ ،‬من تأليف «مجهول»‪ ،‬جاء‬ ‫فــى ‪ 259‬صفحة‪ ،‬وتــولــى إص ــداره‬ ‫ونشره دار «تويلف» للنشر‪ ،‬ويبدأ‬ ‫طرحه فى منافذ البيع اعتبا ًرا من‬ ‫‪ 19‬نوفمبر اجلارى‪.‬‬ ‫قالت صحيفة «واشنطن بوست»‬ ‫األمريكية‪ ،‬التى حصلت على نسخة‬ ‫منه قبيل إصــداره‪ ،‬إن كاتبه الذى‬ ‫عـ ـ ّرف نفسه بــأنــه «مــســؤول كبير‬ ‫فــى اإلدارة األمــريــكــيــة»‪ ،‬رســم من‬

‫سعـر النسخــة|‬

‫ترامب وزوجته ميالنيا خالل حدث رياضى فى والية أالباما أمس األول «رويترز»‬

‫خالله صورة «تقشعر لها األبــدان»‬ ‫للرئيس ووصفه بأنه «شرس وغير‬ ‫كفء ويشكل خط ًرا على الدولة التى‬ ‫انتُخب إلدارة شؤونها»‪.‬‬ ‫املؤلف الذى أثار االنتباه ألول مرة‬ ‫فى عام ‪ ،2018‬بعد توليه كتابة عمود‬ ‫رأى فى صحيفة «نيويورك تاميز»‪،‬‬ ‫دون حتديد اسمه‪ ،‬زعم أن العديد‬ ‫من املسؤولني احلاليني والسابقني‬ ‫بــاإلدارة األمريكية يشاركونه وجهة‬ ‫نظره‪ ،‬بينما جتنب املؤلف التطرق‬ ‫لتفاصيل حية خاصة بوقائع محددة‪،‬‬ ‫وقال إن هذا مقصود حتى ال يتمكن‬ ‫أحد من حتديد هويته‪.‬‬ ‫فى املقابل‪ ،‬اعتبر البيت األبيض‬ ‫الــكــتــاب مــجــرد «روايــــة خــيــالــيــة»‪،‬‬ ‫ووصـــفـــت املــتــحــدثــة اإلعــامــيــة‬ ‫بالبيت األبيض‪ ،‬ستيفانى جريشام‪،‬‬ ‫مؤلف الكتاب بأنه «جبان امتنع عن‬ ‫حتديد هويته على غالف الكتاب‪،‬‬ ‫ألن محتواه ليس إال مجموعة من‬ ‫األكاذيب»‪.‬‬

‫حضور الفت ملركبات التوك توك مع املتظاهرين خالل االشتباكات فى بغداد أمس «رويترز»‬

‫كتب‪ -‬خالد الشامى‪:‬‬

‫أعلنت مفوضية حقوق اإلنسان‬ ‫العراقية‪ ،‬التابعة للبرملان‪ ،‬أمــس‪،‬‬ ‫سقوط ‪ 319‬قتيال و‪ 15‬ألف مصاب‬ ‫منذ بداية االحتجاجات فى أكتوبر‬ ‫املــاضــى‪ ،‬بعد مصرع ‪ 10‬مواطنني‪،‬‬ ‫أمــس‪ ،‬فى تظاهرات بغداد بسبب‬ ‫اســتــخــدام ق ــوات األم ــن الــرصــاص‬ ‫احلــــى‪ ،‬فــيــمــا أعــــرب بــيــان ص ــادر‬ ‫عن الرئاسات الثالث (اجلمهورية‬ ‫واحلكومة والــنــواب) عن رفــض أى‬ ‫حــل أمــنــى للتعامل مــع املظاهرات‬ ‫التى وصفها بأنها سلمية‪ ،‬مشيرا‬ ‫إلى وضع تشريع جديد لالنتخابات‬ ‫يضمن عدالة املنافسة‪ ،‬فضال عن‬ ‫العمل لتمهيد احلوار الوطنى ملراجعة‬ ‫منظومة احلكم والدستور فى البالد‪.‬‬ ‫وخالل االجتماع فى قصر السالم‬ ‫فى العاصمة العراقية بغداد‪ ،‬بحضور‬ ‫الرئيس العراقى برهم صالح‪ ،‬ورئيس‬

‫الـــوزراء عــادل عبداملهدى‪ ،‬ورئيس‬ ‫مجلس الــنــواب محمد احللبوسى‪،‬‬ ‫ورئ ــي ــس مــجــلــس الــقــضــاء األعــلــى‬ ‫فائق زيــدان‪ ،‬أكــدوا أن التظاهرات‬ ‫حركة إصالحية مشروعة‪ ،‬كما أن‬ ‫االحــتــجــاج الشعبى الــذى نهض به‬ ‫شــبــاب الــعــراق املتطلع حلــيــاة حرة‬ ‫كرمية بــإرادة وطنية سلمية حتترم‬ ‫السياقات القانونية والدستورية‬ ‫وتقدر مصالح البالد وتصونها هو‬ ‫احتجاج عظيم فى مسار إعادة بناء‬ ‫الدولة وتطهير مؤسساتها واالرتقاء‬ ‫ببنائها مبا يستحقه العراق‪.‬‬ ‫وأكـــدت الــرئــاســات أنــه لــن يبقى‬ ‫معتقل واحد من املتظاهرين‪ ،‬وسيحال‬ ‫للقضاء العادل واملنصف كل من تثبت‬ ‫عليه جرائم جنائية‪ ،‬كما أعربوا عن‬ ‫مسؤوليتهم فى تأمني حقوق عائالت‬ ‫الشهداء‪ ،‬وفى تأمني عالج اجلرحى‬ ‫بأفضل القدرات املتاحة‪.‬‬

‫ونفى املتحدث العسكرى باسم‬ ‫الــقــائــد الــعــام لــلــقــوات املــســلــحــة‪،‬‬ ‫عبدالكرمي خلف‪ ،‬وجــود نية لفض‬ ‫املظاهرات بالقوة‪ ،‬نافياً ما تردد‬ ‫عن استخدام قنابل مسيلة للدموع‬ ‫إيرانية الصنع لتفريق املحتجني‪.‬‬ ‫وأع ــل ــن املــتــحــدث ب ــاس ــم خلية‬ ‫اإلعالم األمنى‪ ،‬يحيى رسول‪ ،‬متكن‬ ‫ق ــوات األم ــن فــى محافظة نينوى‬ ‫من القبض على أحــد قــادة تنظيم‬ ‫«داعش» اإلرهابى فى منطقة احلى‬ ‫الصناعى فى املوصل‪ ،‬مشيرا إلى‬ ‫اعــتــرافــه بتنفيذ عــمــلــيــات قنص‬ ‫لسكان املنطقة‪ ،‬والتحريض على‬ ‫قتلهم‪ ،‬كما أعلنت عن مقتل عدد‬ ‫كبير من عناصر التنظيم إثــر ‪14‬‬ ‫ضربة جوية للتحالف الدولى بقيادة‬ ‫واشنطن‪ ،‬فى جبال مخمور شمال‬ ‫ال ــب ــاد‪ ،‬كــمــا أســفــرت عــن تدمير‬ ‫خنادق وكهوف‪.‬‬

‫الكويت ‪ 300‬فلس ● السعودية ‪ 3‬ريــاالت ● البحرين ‪ 300‬فلس ● قطر ‪ 3‬ري ــاالت ● اإلم ــارات ‪ 4‬دراهــم ● عمان ‪ 300‬بيسة ● األردن ‪ 400‬فلس ● تونس ‪ 500‬مليم ● املغرب ‪10‬دراه ــم ● سوريا ‪ 15‬ليرة ● فلسطني ‪ 0.25‬دوالر ● لبنان ‪ 1000‬ليرة ● اجلمهورية اليمنية ‪ 30‬ريــا ًال ● اململكة املتحدة ‪1.5‬جيك‬


‫‪٢‬‬

‫قضايا ساخنة‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫حوادث الطقس السيئ تتواصل‪ :‬مصرع ‪ 5‬وإصابة‪7‬‬

‫أسامة غريب‬

‫‪ 9‬الشبورة تغلق «الكريمات الصحراوى»‪ ..‬طوارئ بموانئ البحر األحمر ‪ ..‬واستمرار األمطار بحاليب‬

‫للخيبة وجوه كثيرة‬

‫اتــخــذت الــصــراعــات السياسية بــن القوى‬ ‫املحلية فــى املنطقة طاب ًعا مذهب ًيا طائف ًيا‬ ‫عندما رأت األطـــراف أن ذلــك قــد يكون فى‬ ‫مصلحتها‪ ..‬ويالحظ فى هذا الصدد أن إيران‬ ‫تتزعم جبهة متماسكة وملهمة بالنسبة لشيعة‬ ‫الوطن العربى‪ ،‬وشيعة باكستان وأفغانستان‬ ‫وأذربيجان‪ ،‬وغيرها‪ ..‬وذلــك على العكس من‬ ‫أى بلد عربى آخــر‪ ،‬فكلها فشلت فى أن تقدم‬ ‫للسنّة العرب يجعلهم يقدمون على‬ ‫وج ًها مشر ًقا ُّ‬ ‫التضحية ألجلها‪ .‬ورمبا صمود اإليرانيني فى‬ ‫وجه احلصار الغربى لسنوات طويلة ومساعدتهم‬ ‫لكل من حتاربه إسرائيل قد منحها مصداقية‬ ‫لدى األنصار واألتباع‪ ،‬وذلــك على العكس من‬ ‫القوى السن ّية الرئيسية التى لم تترك حر ًبا شنها‬ ‫اإلسرائيليون ضد بقعة من بقاع الوطن العربى إال‬ ‫انحازوا دون تردد إلى العدوان اإلسرائيلى على‬ ‫حساب الشقيق العربى!‪ ..‬ورمبا هذا نفسه هو‬ ‫الذى يجعل العفاريت التى تربيها الدول السن ّية‬ ‫من أجل ردع إيران‪ ،‬مثل عفريت القاعدة وبعبع‬ ‫داعــش‪ ..‬يجعلها تتلقى املــال والسالح والدعم‬ ‫اللوجستى من هذا البلد العربى أو ذاك‪ ،‬ثم ً‬ ‫بدل‬ ‫من أن تتجه بوحشيتها نحو اإليرانيني وأنصارهم‬ ‫ً‬ ‫مأمول‪ ،‬فإنها توجه مجهودها األكبر نحو‬ ‫كما كان‬ ‫أصحابها الذين لم يقنعوا الشباب الداعشى أو‬ ‫القاعدى أبـدًا بأنهم بــإزاء دول تهتم بالشريعة‬ ‫كما يفهمونها أو حتفل بإقامة دولــة اخلالفة‬ ‫كما يتمنون‪ ..‬وهــذا هو أســاس الكابوس الذى‬ ‫ً‬ ‫فبدل من أن‬ ‫تعيشه الدول التى صنعت داعش‪،‬‬ ‫يحارب الدواعش معارك صانعيهم أصبحت لهم‬ ‫أهدافهم اخلاصة التى لن تتحقق إال بإزالة الدول‬ ‫التى انطلقوا منها واعتمدوا عليها!‪.‬‬ ‫إن احلــكــام الــعــرب ي ــرون بأعينهم حجم‬ ‫الوالء الذى يُكنّه الشيعة العرب إليران‪ ،‬وسهولة‬ ‫قــيــام األخــيــرة بتشكيل تنظيمات عسكرية‬ ‫جتــد متطوعني بعشرات اآلالف‪ ،‬مثل حزب‬ ‫اهلل‪ ،‬واحلشد الشعبى‪ ،‬وعصائب أهل احلق‪،‬‬ ‫وفاطميون‪ ،‬وغيرها‪ ..‬يرون هذا ويتحسرون على‬ ‫التنظيمات السنية التى ترضع اللنب اخلليجى‪،‬‬ ‫ومــا إن يشتد عودها حتى تكون عــد ًوا مبينًا‬ ‫للبالد السنية التى أملت فــى أن تكون هذه‬ ‫أذرعا لها مثلما إليران أذرع كثيرة‪.‬‬ ‫التنظيمات‬ ‫ً‬ ‫جنح اإليرانيون إ ًذا فى سباق التوظيف املذهبى‬ ‫للصراع السياسى‪ ،‬بينما فشل السنة العرب‬ ‫فى التوظيف املذهبى لنفس الــصــراع نتيجة‬ ‫االختالف بني دولة املركز الشيعية وما مياثلها من‬ ‫بالد السنة‪ ..‬فبينما يغلب الزهد والتقشف على‬ ‫حياة القيادات اإليرانية ومشاركة هذه القيادات‬ ‫الشعب حياته البسيطة‪ ،‬فــإن الــثــراء والترف‬ ‫األسطورى هو امللمح املميز لقيادات العالم السنى‬ ‫التى تشترى اليخوت والقصور وتخسر املليارات‬ ‫على موائد القمار فى أوروبا وأمريكا‪ ،‬وهنا يتبدى‬ ‫للشباب العربى أنها تريد أن تضحى بالشباب‬ ‫العربى للدفاع عن سلطتها وثروتها ونفوذها دون‬ ‫أن تتسخ أصابعها أو يتعفر حذاؤها‪.‬‬ ‫كل هذا يدفع للرثاء للخيبة العربية التى تبرز‬ ‫أهم جتلياتها فى التحالف مع إسرائيل ً‬ ‫بدل من‬ ‫مواجهتها‪ ،‬مع اتخاذ إيران عد ًوا ً‬ ‫بدل من التعاون‬ ‫معها ضد العدو اإلسرائيلى املشترك‪.‬‬

‫سحب التجمعات املائية باملوانئ وطلمبات النقالى‬ ‫إلطفاء احلرائق واختبار وجتهيز طلمبات رفع مياه‬ ‫الصرف الصحى‪ ،‬مع الكشف وتسليك واختبار‬ ‫كافة فتحات الصرف الصحى‪ ،‬والتأكد من سالمة‬ ‫شبكات صــرف األمــطــار بــاألرصــفــة والساحات‬ ‫واملخازن وتزويد املوانئ باملولدات الكهربائية‪.‬‬ ‫وفــى املحافظات لقى ‪ 3‬أشــخــاص مصرعهم‬ ‫وأصــيــب ‪ 4‬فــى حادثتى انــقــاب بسبب الشبورة‬ ‫املائية على طريق الصعيد فى محافظة املنيا‪.‬‬ ‫تلقى اللواء محمود خليل‪ ،‬مدير أمن املنيا‪ ،‬بالغاً‬ ‫من عمليات النجدة‪ ،‬بانقالب سيارة مالكى بطريق‬ ‫الصعيد الصحراوى الشرقى أمام قرية البرشا‪،‬‬ ‫مبركز ملوى‪ ،‬ما أدى ملصرع شابني مقيمني فى‬ ‫أبو تيج بأسيوط‪ ،‬وإصابة اثنني مقيمني مبركز دير‬ ‫مواس‪ ،‬املنيا‪ ،‬كما تلقى مدير األمن بالغاً بانقالب‬ ‫سيارة بقرية دروة مبركز ملوى‪ ،‬وإصابة مزارعني‬ ‫اثنني‪ .‬مت نقل اجلثامني واملصابني ألى مستشفى‬ ‫ملوى العام‪ ،‬وقال الدكتور إسحاق إبراهيم فارس‪،‬‬ ‫مدير املستشفى‪ ،‬إنه مت إجراء اإلسعافات العاجلة‬ ‫للمصابني ونقل مصطفى محمد حسن‪ 27 ،‬سنة‪،‬‬ ‫مقيم مبــركــز ديــر مـــواس‪ ،‬إلــى مستشفى املنيا‬ ‫اجلامعى الستكمال العالج‪.‬‬ ‫وفى البحيرة‪ ،‬لقى شخصان مصرعهما وأصيب‬ ‫‪ 3‬آخــرون نتيجة انقالب سيارة مالكى بالطريق‬ ‫الصحراوى بنطاق املحافظة‪ ،‬ومت نقل املصابني‬ ‫إلى مستشفى وادى النطرون التخصصى‪ ،‬ووضع‬ ‫اجلثمانني فى مشرحة املستشفى حتت تصرف‬ ‫النيابة العامة‪.‬‬ ‫فيما شهدت مدينتا حاليب وشــاتــن جنوب‬ ‫البحر األحمر أمطارا غزيرة‪ ،‬حتولت لسيول فى‬ ‫عدد من املناطق باألودية الصحراوية‪.‬‬ ‫وأصدرت الدكتورة يسرا عطية‪ -‬نائب محافظ‬ ‫البحر األحمر‪ ،‬تعليماتها باتخاذ كافة االستعدادات‬ ‫الالزمة‪ ،‬للتعامل مع أى أحداث طارئة‪ ،‬كما أعلنت‬ ‫إدارة املرور حالة الطوارئ على الطرق ومضاعفة‬ ‫اخلدمات املرورية واإلشارات الضوئية على طول‬ ‫الطريق‪ ،‬وشــددت على ضــرورة االلــتــزام وتطبيق‬ ‫اخلطة املوضوعة ملواجهة األمطار والسيول‪.‬‬

‫كتب ‪ -‬خير راغب وأشرف غيث‪ ،‬املحافظات‪ -‬سعيد‬ ‫نافع وحمدى قاسم ومحمد السيد سليمان‪:‬‬

‫تسببت األحــوال اجلوية السيئة فى غلق طريق‬ ‫الكرميات الصحراوى ووقوع حوادث طرق فى املنيا‬ ‫والبحيرة‪ ،‬ما أسفر عن مصرع ‪ 5‬أشخاص وإصابة ‪.7‬‬ ‫أغلقت اإلدارة العامة لــلــمــرور‪ ،‬أمــس‪ ،‬طريق‬ ‫الكرميات الصحراوى للقادم من املنيا حتى بنى‬ ‫سويف‪ ،‬ومن بنى سويف حتى بوابات الكرميات‪،‬‬ ‫لعدة ساعات‪ ،‬لليوم الثانى على التوالى‪ ،‬قبل إعادة‬ ‫فتحه مرة أخرى أمام حركة السيارات بعد زوال‬ ‫الشبورة‪.‬‬ ‫وناشدت اإلدارة العامة للمرور‪ ،‬بإشراف اللواء‬ ‫عالء متولى‪ ،‬مدير اإلدارة العامة للمرور‪ ،‬قائدى‬ ‫ً‬ ‫حفاظا‬ ‫السيارات االلتزام بتعليمات رجال املرور‪،‬‬ ‫على سالمتهم وحياتهم‪ ،‬كما قدمت اإلدارة بعض‬ ‫اإلرشــادات للقيادة اآلمنة فى الظروف اخلاصة‬ ‫واألمــطــار أو الشبورة املائية‪ ،‬ونشرت ضباطها‬ ‫وأفرادها مبختلف الطرق الرئيسية واحليوية للحد‬ ‫من الكثافات املرورية وتسيير حركة املرور‪.‬‬ ‫تضمنت اإلرشـــــادات مــراعــاة السير بسرعة‬ ‫تتناسب مع مسافة الرؤية التى متكن قائد السيارة‬ ‫من التوقف اآلمن‪ ،‬واستعمال األضواء غير املبهرة‬ ‫ً‬ ‫ليل أو نهاراً‪ ،‬ومضاعفة مسافة األمان بني السيارة‬ ‫والسيارة التى أمامها‪ ،‬واستخدام مساحات املطر‬ ‫إلزالــة جتمع املياه على زجــاج السيارة األمامى‬ ‫واخللفى‪ ،‬ومراعاة وجود تهوية جيدة داخل السيارة‬ ‫حتى ال تتكون شبورة مائية داخــل املركبة وعدم‬ ‫استخدام الهاتف أثناء القيادة‪ ،‬وعدم السير عكس‬ ‫االجتاه‪.‬‬ ‫وناشدت اإلدارة السائقني بزيادة االنتباه أثناء‬ ‫الــقــيــادة فــى الــظــروف اجلــويــة السيئة‪ ،‬وإض ــاءة‬ ‫جميع أنــوار السيارة‪ ،‬بحيث يكون النور األمامى‬ ‫فى الوضع املنخفض واستخدام أنوار الشبورة إن‬ ‫وجــدت‪ ،‬واستخدام أنــوار االنتظار أثناء الشبورة‬ ‫حتى تكون مرئية للغير‪ ،‬وفتح زجاج السيارة بدرجة‬ ‫متنع تكثف املياه بداخلها‪ ،‬وأن تكون السرعة فى‬ ‫حدود ما تسمح به الرؤية وليس فى حدود السرعة‬ ‫الــقــانــونــيــة‪ ،‬واســتــخــدم آلــة التنبيه على فترات‬

‫جانب من عمليات شفط مياه األمطار من شوارع حاليب‬

‫متقطعة‪ ،‬وعدم التوقف فى منطقة الشبورة‪ ،‬وعدم‬ ‫تخطى السيارات فى الطريق‪.‬‬ ‫من جهة أخرى‪ ،‬واصلت اإلدارة العامة للمرور‪،‬‬ ‫أمس‪ ،‬حمالتها مبختلف الطرق واملحاور‪ ،‬بالتنسيق‬ ‫مع إدارات املرور مبديريات األمن املختلفة‪ ،‬لتحقيق‬ ‫االنضباط وتطبيق قانون ولوائح املرور على قائدى‬ ‫السيارات وضبط املخالفني منهم‪.‬‬ ‫وأســفــرت تلك احلمالت خــال ‪ 24‬ساعة عن‬ ‫ضبط ‪ 4683‬مخالفة مرورية متنوعة‪ ،‬من بينها‬ ‫‪ 1585‬مخالفة جت ــاوز الــســرعــة املــقــررة‪ ،‬و‪234‬‬ ‫مخالفة السير بــدون ترخيص «قيادة وتسيير»‪،‬‬ ‫و‪ 5‬دراجــات نارية مخالفة‪ ،‬و‪ 48‬مخالفة «موقف‬ ‫عشوائى»‪ ،‬و‪ 62‬مخالفة شــروط الترخيص‪ ،‬و‪29‬‬ ‫حالة قيادة حتت تأثير املواد املخدرة‪ ،‬ومت اتخاذ‬

‫اإلجراءات القانونية الالزمة‪.‬‬ ‫وأعلنت هيئة موانئ البحر األحمر رفع درجة‬ ‫االستعداد القصوى مبوانيها الـ‪ 6‬فى محافظات‪:‬‬ ‫السويس‪ ،‬البحر األحمر‪ ،‬جنوب سيناء‪ ،‬تنفيذاً‬ ‫لتوجيهات وزيــر النقل بأهمية املتابعة الدقيقة‬ ‫لالستعداد ملوسم الشتاء وتعرض البالد ملوجة‬ ‫من الطقس السيئ واحتمال سقوط أمطار غزيرة‬ ‫وسيول‪.‬‬ ‫ومت التنسيق مع مكاتب هيئة األرصاد اجلومائية‬ ‫املتواجدة داخل املوانئ واإلبالغ عن حالة الطقس‬ ‫ورصــد كل ساعة على األقــل وإذاعتها على كافة‬ ‫السفن مبناطق االنــتــظــار داخ ــل املــوانــئ وإبــاغ‬ ‫أعضاء املجتمع املينائى والتنسيق ملجابهة السيول‬ ‫داخ ــل املــوانــئ بتجهيز والــكــشــف على طلمبات‬

‫«القومى لإلدارة» ينضم إلى المؤسسة األوروبية للتنمية اإلدارية‬ ‫‪9‬السعيد‪ :‬المعهد أول جهة حكومية تدريبية تنضم للشبكة فى مصر‬ ‫كتب ‪ -‬وليد مجدى‪:‬‬

‫أعلنت الدكتورة هالة السعيد‪ ،‬وزيرة التخطيط‪،‬‬ ‫انــضــمــام املــعــهــد الــقــومــى لـــــإدارة للمؤسسة‬ ‫األوروب ــي ــة للتنمية اإلداريــــة ‪ .EFMD‬وذكــرت‬ ‫«السعيد»‪ ،‬فى بيان‪ ،‬أمــس‪ ،‬أن املعهد يعد أول‬ ‫جهة حكومية تدريبية تنضم لشبكة املؤسسة فى‬ ‫مصر‪ ،‬وذلك بعد انضمام جامعة القاهرة‪ ،‬ممثلة‬ ‫فى كلية االقتصاد والعلوم السياسية‪ ،‬وجامعة‬ ‫اسلسكا مبصر‪ ،‬واجلامعة األمريكية بالقاهرة‪.‬‬ ‫أوضحت أن املعهد يسعى إلــى بــذل كل اجلهد‬

‫الالزم لاللتحاق والتعاون باملؤسسات واملنظمات‬ ‫الدولية‪ ،‬مبا يسهم فى تبادل اخلبرات والتجارب‬ ‫الدولية الالزمة خلدمة أهدافه ومبا ينعكس على‬ ‫اخلدمات التدريبية التى يقدمها للعاملني باجلهاز‬ ‫اإلدارى للدولة بصفته الــذراع التدريبية لــوزارة‬ ‫التخطيط‪.‬‬ ‫وأوضــحــت شريفة شــريــف‪ ،‬املــديــر التنفيذى‬ ‫للمعهد‪ ،‬أن املــؤســســة تعد شبكة دولــيــة تضم‬ ‫جامعات ومعاهد على مستوى العالم‪ ،‬والهدف من‬ ‫االنضمام لها يتمثل فى تبادل األبحاث واالستفادة‬

‫من خبرات أساتذة املؤسسة‪ ،‬فض ً‬ ‫ال عن إقامة‬ ‫املؤمترات املشتركة‪.‬‬ ‫وأش ـ ــارت إل ــى أن املــؤســســة تتمتع مبعايير‬ ‫اختيار شديدة وصارمة للغاية‪ ،‬والتى مت اختيار‬ ‫املعهد وف ًقا لها ليصبح أحد األعضاء الرسميني‬ ‫للمؤسسة‪.‬‬ ‫وأضافت «شريف» أن املعهد يهدف باألساس‬ ‫إلى خدمة املواطن من خالل الدعم التدريبى الذى‬ ‫يُقدم للقائمني على خدمات املواطنني‪ ،‬فض ً‬ ‫ال عن‬ ‫خدمة الدولة بالعمل على تهيئة موظفني قادرين‬

‫على النهوض باجلهاز اإلدارى للدولة‪ ،‬موضحة‬ ‫أن االنضمام للمؤسسة األوروبية للتنمية اإلدارية‬ ‫ميثل إجنازًا يحسب فى صالح املعهد‪.‬‬ ‫يذكر أن املؤسسة األوروبــيــة للتنمية اإلداريــة‬ ‫‪ EFMD‬تضم حوالى ‪ ٩٣٧‬عض ًوا مؤسس ًيا من ‪٩١‬‬ ‫دولــة‪ ،‬كما تضم ‪ ٣٠‬ألف متخصص فى التنمية‬ ‫اإلدارية‪ ،‬منهم ‪ ٣٤‬عض ًوا من قارة إفريقيا‪ ،‬و‪٥٤١‬‬ ‫مــن أوروبـ ــا‪ ،‬و‪ ١٦٠‬مــن اســيــا‪ ،‬و‪ ٨٤‬مــن أمريكا‬ ‫الشمالية‪ ،‬و‪ ٢٥‬مــن الــشــرق األوس ــط‪ ،‬و‪ ٣٦‬من‬ ‫أستراليا‪ ،‬و‪ ٥٧‬عض ًوا من وسط وجنوب أمريكا‪.‬‬

‫اليوم‪ ..‬احتفاالت مولد مارجرجس باألقصر وطوارئ لتأمين الزائرين‬ ‫األقصر‪ -‬محمد السمكورى‪:‬‬

‫رفعت أجهزة األمن فى محافظة األقصر حالة‬ ‫الــطــوارئ لتأمني احتفاالت ذكــرى مولد القديس‬ ‫مارجرجس فى جبل الرزيقات مبركز أرمنت‪،‬‬ ‫حيث زار اللواء أمين راضى‪ ،‬مدير األمن‪،‬‬ ‫الدير‪ ،‬وكان فى استقباله أمينه الراهب‬ ‫القمص توماس الرزيقى‪ ،‬والراهب فام‬ ‫الرزيقى‪ ،‬ملتابعة االستعدادات والترتيبات‬ ‫األمنية لتأمني االحتفاالت التى يشرف‬ ‫عليها األنبا مرقس‪ ،‬أسقف شبرا اخليمة‪،‬‬ ‫واألنبا بيمن أسقف قوص ونقادة‪ ،‬واألنبا‬ ‫هــدرا مطران أســوان‪ ،‬واألنبا‬ ‫يؤانس أسقف أسيوط‪.‬‬ ‫وبــدأت االستعدادات‬ ‫املــكــثــفــة فـــى الــديــر‬ ‫الــواقــع جنوب غرب‬ ‫األقــــــصــــــر لـــبـــدء‬ ‫ألهم‬

‫األبراج‬

‫سودوكو‬ ‫السودوكو لعبة يابانية سهلة‪ ،‬من دون عمليات حسابية‪،‬‬ ‫تتألف شبكتها من ‪ 81‬خانة صغيرة‪ ،‬أو من ‪ 9‬مربعات كبيرة‬ ‫يحتوى كل منها على ‪ 9‬خانات صغيرة‪ ،‬على الالعب إكمال‬ ‫الشبكة بواسطة أرقام من ‪ 1‬إلى ‪ ،9‬شرط استعمال كل رقم‬ ‫مرة واحدة فقط‪ ،‬فى كل خط أفقى وفى كل خط عمودى‬ ‫وفى كل مربع من املربعات التسعة‪.‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫حل أمس‬

‫احلل والتعليمات‬ ‫وبرنامج الكمبيوتر‬ ‫على موقع‪:‬‬ ‫‪www.sudoku.com‬‬

‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪9‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪1‬‬

‫‪9‬‬

‫‪6‬‬

‫‪3‬‬

‫د‪ .‬هالة عمر‬

‫احلمل‪ 3/21 :‬إلى ‪4/20‬‬ ‫بالرغم من أن طاقة القمر الذى فى برجك‬ ‫تدعم نشاطك إال أن عليك أال تدمج عملني‬ ‫مع بعض وتتأكد من انتهاء األعمال بتفان‪.‬‬

‫امليزان ‪ 9/21 :‬إلى ‪10/20‬‬ ‫الــوقــت مناسب لتهدئة سرعتك فــى كل‬ ‫شىء وعدم املبالغة فى حتمل مسؤوليات‬ ‫أمور كثيرة‪.‬‬

‫الثور ‪ 4/21 :‬إلى ‪5/20‬‬ ‫يـــوم جــمــيــل وعــلــيــك أن تــســتــغــل حتسن‬ ‫مزاجك فى إجنــاز ما عليك وابتعد عما‬ ‫يثير الرتابة‪.‬‬

‫العقرب‪ 10/21 :‬إلى ‪11/20‬‬ ‫شخصا غــاب كــثــيـ ًرا وتعود‬ ‫رمبــا تقابل‬ ‫ً‬ ‫الــذكــريــات ومــشــاعــر احلــنــن‪ ،‬وذل ــك قد‬ ‫يشحن حدسك وإلهامك‪.‬‬

‫اجلوزاء‪ 5/21 :‬إلى ‪6/20‬‬ ‫رمبا يستفزك بعض األشخاص فى التعامل‬ ‫معهم‪ ،‬ولكنك قد تكون محتاجا إليهم‪ .‬أنت‬ ‫ً‬ ‫أيضا لديك أسلوبك اخلاص‪.‬‬

‫القوس‪ 11/21 :‬إلى ‪12/20‬‬ ‫مهما كانت األعباء كثيرة والوقت ضيقا‬ ‫البــد مــن االســتــمــاع للشريك وتخصيص‬ ‫وقت حلياتك اخلاصة‪.‬‬

‫السرطان‪ 6/21 :‬إلى ‪7/20‬‬ ‫رمبــا عليك أن تبحث عمن يــروح عليك‬ ‫ويفرحك وابتعد عن كل من يزج بك فى‬ ‫مشاكل وصعوبات‪.‬‬

‫اجلدى‪ 12/21 :‬إلى ‪1/20‬‬ ‫هــذا الوقت غير مناسب لالعتماد على‬ ‫اآلخــريــن فــى أداء العمل‪ .‬البــد أن تبذل‬ ‫مجهودا أكثر‪.‬‬

‫األسد‪ 7/21 :‬إلى ‪8/20‬‬ ‫قد تشعر أنك لم حتقق ما تخطط لهذا‬ ‫العام ورمبا مع دخول الربيع تبدأ األمور‬ ‫تتجسد وتشحن لالنطالق‪.‬‬

‫الدلو‪ 1/21 :‬إلى ‪2/20‬‬ ‫رمب ــا لــديــك رغــبــة لــتــدلــيــل نــفــســك وكــل‬ ‫الرفاهية واحلياة الثرية تغريك وجتذبك‪.‬‬

‫العذراء‪ 8/21 :‬إلى ‪9/20‬‬ ‫ابتعد عن األفــراد السلبيني وابحث عمن‬ ‫يضيف لطاقتك االجــتــمــاعــيــة والعملية‬ ‫خاصة أن األجواء تشجع على توسيع األفق‪.‬‬

‫احلوت‪ 2/21 :‬إلى ‪3/20‬‬ ‫قد تختفى بعض األوهام واملخاوف التى كانت‬ ‫تشغلك كثيراً‪ ،‬ورمبا قضاء وقت مع األصدقاء‬ ‫القدامى املخلصني يضيف لك الكثير‪.‬‬

‫احترس (الموسيقى)‬ ‫ترجع إلى الخلف‬

‫خبر مبهج بثته وكــاالت األنــبــاء‪ ،‬بشأن عودة‬ ‫تدريس املوسيقى واملسرح فى مــدارس اململكة‬ ‫العربية السعودية‪ ،‬بعد توقف ‪ 60‬عا ًما‪ ،‬عادت‬ ‫األراض ــى احلجازية إلــى التنوير‪ ،‬تلك األرض‬ ‫التى متيزت‪ ،‬قبل مئات السنني‪ ،‬بالشعر‪ ،‬اخلبر‬ ‫أسعدنى كون دراسة الفنون داخل املدارس ‪ -‬حتى‬ ‫ولو كان دون احتراف فيما بعد ‪ -‬تشكل وجدان‬ ‫أمــة‪ ،‬وهــو ما ستجنيه اململكة خــال السنوات‬ ‫املقبلة‪ ،‬بعد سنوات عجاف كان البعد فيها عن‬ ‫(مباهج احلياة) وتلوينها بـ(األسود) هو احلاكم‪،‬‬ ‫فى الوقت نفسه التزال تعانى مدارسنا املصرية‪-‬‬ ‫إال القليل منها ج ـدًا‪ -‬من عــدم توفير (حجرة‬ ‫موسيقى) داخل جدرانها‪ ،‬أتذكر أنى عندما كنت‬ ‫فى املرحلة االبتدائية منذ أكثر من ‪ 30‬عا ًما‪،‬‬ ‫كانت حجرة املوسيقى متواجدة‪ ،‬وحتوى اآلالت‬ ‫ما بني األكورديون والكمان واجليتار والدرامز‪،‬‬ ‫فكانت حاضرة بقوة‪ ،‬وكنا نستخدمها فى احلصة‬ ‫املخصصة لها أسبوع ًيا‪ ،‬بجانب االستخدام‬ ‫اليومى فى طابور الصباح‪ ،‬وكــان هذا هو حال‬ ‫جميع مدارسنا احلكومية منها واخلاصة‪ ،‬ومن‬ ‫لم يستطع العزف‪ ،‬تربى لتكون أذنه موسيقية‪،‬‬ ‫يتذوق الفن احلقيقى‪ ،‬ويستطيع التمييز بني الغث‬ ‫والسمني‪ ،‬وكانت األفــام واملسلسالت القدمية‬ ‫تتعرض لهذا األمر‪ ،‬وظهر مدرس املوسيقى ً‬ ‫بطل‬ ‫لكثير من األفــام واملسلسالت‪ ،‬ال ننسى حليم‬ ‫وسعد عبدالوهاب وممــدوح عبدالعليم‪ ،‬ولكن‬ ‫هذه األيــام‪ ،‬أصبحنا ال نعرف (يعنى إيه مدرس‬ ‫موسيقى)‪ ،‬حتى أفالمنا نسيته وهجرته لصالح‬ ‫(أبطال املهرجانات)‪ ،‬ال يوجد فى مدارسنا مدرس‬ ‫موسيقى أو جماعة متثيل‪ ،‬وتظهر مدرسة الرسم‬ ‫على استحياء‪ ،‬وقــد أعجبنى موقف السفارة‬ ‫اليابانية‪ -‬الذى كشفه لى أحد مصادرى‪ -‬برفضها‬ ‫تشغيل مدرسة قامت بتطويرها دون وجود مدرس‬ ‫موسيقى‪ ،‬خاصة أنها وفّرت كل اآلالت املطلوبة‪،‬‬ ‫وطلبت من وزارة التربية والتعليم سرعة التعاقد‬ ‫مع مدرس موسيقى‪ ،‬كم هو موقف متميز‪ ،‬فهكذا‬ ‫تُبنى األوطان باالهتمام بوجدان الشعوب وليس‬ ‫اجلــدران‪ ،‬والبداية من األطفال‪ ،‬يأتى هذا فى‬ ‫الوقت الــذى فشلت فيه إدارة األوبــرا املصرية‬ ‫فى تسويق حفالت املوسيقى العربية‪ ،‬فى دورته‬ ‫األخيرة رقم ‪ ،28‬فلقد اكتفت إدارة املهرجان برفع‬ ‫أسعار التذاكر‪ ،‬بشكل مبالغ فيه‪ ،‬فى الوقت الذى‬ ‫لم تذع فيه حفالت جنوم الصف األول‪ ،‬ما عدا‬ ‫حفلى هانى شاكر وعاصى احلالنى‪ ،‬ولم تقم إدارة‬ ‫املهرجان ً‬ ‫أيضا بتسويقها‪ ،‬بالرغم من الضغط‬ ‫اجلماهيرى على احلفالت‪ ،‬وأكبر مثال عليها حفل‬ ‫الكينج محمد منير‪ ،‬الذى كان ميكن تسويق حفله‬ ‫على قنوات مصرية وعربية مباليني اجلنيهات‪،‬‬ ‫حصلته إدارة املهرجان من‬ ‫تُعادل أضعاف ما ّ‬ ‫«تذاكرها»‪ ،‬وهو ما حدث مع على احلجار وأنغام‬ ‫ً‬ ‫أيضا‪ ،‬وهذا ما تنتهجه إدارة املهرجان منذ نحو‬ ‫‪ 3‬سنوات‪ ،‬فمتى تعرف أن احلفالت الراقية هى‬ ‫غذاء الروح والوجدان‪ ،‬وسيظل يربط توجه األوبرا‬ ‫وعدم توفير حجرات للموسيقى هو غياب الرؤية‬ ‫والتخطيط فى بلد ال يحاسب إال على (املليم)‬ ‫ولترجع املوسيقى إلى اخللف‪.‬‬

‫‪٢٠٠٥‬‬

‫املدنية ومختلف القطاعات‪ ،‬للتأكد مــن سالمة‬ ‫وأمن الزائرين وخروج االحتفال بشكل آمن‪ ،‬كما يتم‬ ‫تقدمي كل أوجه الدعم ألبناء الكنيسة بكل املتطلبات‪،‬‬ ‫إلجناح االحتفاالت وخدمتهم بصورة تليق باملحافظة‬ ‫مع توفير جميع اخلدمات الالزمة لهم خالل أيام‬ ‫االحتفال باملولد السنوى‪ .‬ووضعت إدارة احلماية‬ ‫املدنية باملحافظة بقيادة املقدم خالد الصعيدى‪ ،‬وكيل‬ ‫اإلدارة‪ ،‬خطة محكمة لتأمني االحتفاالت بنشر خبراء‬ ‫املفرقعات بكل أنحاء الدير واملحاور الرئيسية‪.‬‬ ‫ومت تكليف خبراء املفرقعات بتكثيف فحص وتعقيم‬ ‫كل السيارات والزوار حتس ًبا لوجود أى أجسام غريبة‬ ‫حتى انتهاء االحتفاالت‪ ،‬وشددت اإلدارة على ضرورة‬ ‫تأمني كل أنحاء الدير والطرق املؤدية للدير بالتنسيق‬ ‫مع العميد طــارق محمد ألهم‪ ،‬مدير إدارة مرور‬ ‫األقصر‪ ،‬والعقيد حامت حمدون نصر‪ ،‬وكيل اإلدارة‬ ‫لتكثيف تواجد األوناش املرورية لرفع كافة السيارات‬ ‫املتروكة فى محيط الدير‪.‬‬ ‫‪www.horoscopeus.com‬‬

‫وفاء بكرى‬

‫سنـــــــــة‬

‫‪9‬تمشيط محيط الدير‪ ..‬و«الحماية المدنية» تطلب اإلبالغ عن األجسام الغريبة‬ ‫االحتفال السنوى الــذى يبدأ اليوم ويستمر حتى‬ ‫‪ 17‬نوفمبر اجلارى‪ ،‬وهى املناسبة التى توافق ذكرى‬ ‫تكريس أول كنيسة باسم الشهيد مارجرجس فى‬ ‫مدينة «اللد» بفلسطني‪.‬‬ ‫ويشهد االحتفال توافد أكثر من مليون‬ ‫زائــر يوم ًيا من أنحاء مصر من األقباط‬ ‫واملسلمني‪ ،‬حيث متت إقامة مخيم على‬ ‫مساحة ‪ 60‬فدانا الستقبال الزائرين‪ ،‬ومت‬ ‫تسكني األســر‪ .‬وقــدم املحافظ املستشار‬ ‫مصطفى ألهم التهنئة ألبناء الكنيسة بحلول‬ ‫مولد الشهيد العظيم مارجرجس السنوى‪،‬‬ ‫مشي ًرا إلى أنه مت وضع خطة‬ ‫متكاملة بالتعاون مع كل‬ ‫اجلهات املعنية‪ ،‬يشارك‬ ‫فيها قـ ــوات الشرطة‬ ‫والــصــحــة واإلســعــاف‬ ‫واملــــــــرور واحلــمــايــة‬

‫‪ ٧‬ستات‬

‫مصرع المخرج‬ ‫مصطفى العقاد‬

‫مصطفى العقاد‬

‫كلمات متقاطعة‬ ‫أفقي ًا‪:‬‬ ‫‪ -1‬دولـــة داخـــل مــديــنــة حتــيــط بــهــا مــن جميع‬ ‫اجلهات‪ -‬مناص‪.‬‬ ‫‪ -2‬أغنية لليلى مراد «معكوسة»‪.‬‬ ‫‪ -3‬نصف «جال ميد»‪ -‬يحتجبان‪.‬‬ ‫‪ -4‬نتشبه باألسد «معكوسة»‪ -‬حــرف عطف‪-‬‬ ‫ذات‪.‬‬ ‫‪ -5‬من أسماء األسد «معكوسة»‪ -‬سهولة‪ -‬حيوان‪.‬‬ ‫‪ -6‬حرف موسيقى‪ -‬العب زملكاوى راحل‪.‬‬ ‫‪ -7‬كبوات‪ -‬نقص‪.‬‬ ‫‪ -8‬متشابهة‪ -‬حى بالقاهرة‪.‬‬ ‫‪ -9‬رواية لنجيب محفوظ‪.‬‬ ‫‪ -10‬من الثمار‪ -‬وسائل انتقال‪.‬‬ ‫‪ -11‬مدرب كرة مصرى «معكوسة»‪ -‬ثلثا «ذهب»‪.‬‬ ‫‪ -12‬أرشده‪ -‬مطرب مصرى‪.‬‬ ‫رأسي ًا‪:‬‬ ‫‪ -1‬ممثل مصرى راحل‪ -‬قبر‪.‬‬ ‫‪ -2‬ملك فرنسى‪ -‬متشابهان‪.‬‬ ‫‪ -3‬أطول معارك احلرب العاملية األولى‪ -‬عضدناه‪.‬‬ ‫‪ -4‬للتعريف‪ -‬تضم إلــى صدرها «معكوسة»‪-‬‬ ‫انظر‪.‬‬ ‫‪ -5‬مطربات «معكوسة»‪ -‬تأكدت‪.‬‬ ‫‪ -6‬يحسم‪ -‬أرجأه‪ -‬نصف «حارة»‪.‬‬ ‫‪ -7‬إله احلب عند الرومان‪ -‬ملموس «معكوسة»‪.‬‬ ‫‪ -8‬رؤوس الــشــيــاطــن‪ -‬قــريــة ول ــد بها جمال‬ ‫عبدالناصر‪.‬‬ ‫‪ -9‬ذبح‪ -‬أعجبتها‪.‬‬ ‫‪ -10‬لالستفهام‪ -‬ألف مليون‪.‬‬ ‫‪ -11‬إقليم بنيجيريا‪ -‬خامتة «معكوسة»‪.‬‬ ‫‪ -12‬ننصت‪ -‬يحسمه «معكوسة»‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪10‬‬

‫‪9‬‬

‫‪11‬‬

‫‪12‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪12‬‬

‫حل أمس‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪ 1‬ا ح م د‬ ‫‪ 2‬ق ش ت م‬ ‫‪ 3‬ط و ن ق‬ ‫س‬ ‫‪ 4‬ا م‬ ‫‪ 5‬ى ل م‬ ‫‪6‬‬ ‫ا ز ر‬ ‫ق و‬ ‫‪ 7‬ا‬ ‫ا‬ ‫‪ 8‬ب ب‬ ‫‪ 9‬ك ا م ن‬ ‫‪ 10‬م ن ع‬ ‫‪11‬‬ ‫د ل و‬ ‫‪ 12‬ب ا ن ى‬

‫‪5‬‬

‫ب‬ ‫ر‬ ‫ل‬ ‫ن‬ ‫ت‬ ‫د‬ ‫س‬ ‫ه‬ ‫م‬ ‫ا‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪12 11 10 9‬‬

‫د ر خ ا ن‬ ‫ت ر هـ ق ن‬ ‫ب و ا ر‬ ‫ا‬ ‫ت ى ا ج و‬ ‫م ر‬ ‫ى ق ل‬ ‫أ‬ ‫ك و ف ى‬ ‫س‬ ‫ى ش ر ا‬ ‫ت د ا ن و ا‬ ‫م و ج ن ل‬ ‫ب‬ ‫د ح ل ت‬ ‫ل ا هـ س و ر‬ ‫ى ا‬ ‫س‬

‫ن‬ ‫ى‬ ‫ج‬ ‫ى‬ ‫ر‬ ‫ى‬ ‫ا‬

‫ا‬ ‫ب‬ ‫ع‬ ‫د‬

‫فى ‪ ١‬يوليو ‪ ١٩٣٠‬وفــى حلب‪ ،‬بسوريا‬ ‫ولــد املخرج السينمائى العاملى مصطفى‬ ‫العقاد مخرج الرسالة وأســد الصحراء‪،‬‬ ‫وكــان العقاد قــد درس اإلخ ــراج واإلنــتــاج‬ ‫السينمائى فى جامعة كاليفورنيا فى لوس‬ ‫أجنلوس‪ ،‬وأقــام فيها حتى أواخــر مراحل‬ ‫حياته‪ ،‬وكــان يــتــدرب على اإلخ ــراج أثناء‬ ‫الدراسة‪ ،‬كما قام بإعداد فيلم عن (قصر‬ ‫احلمراء) ونال اجلائزة األولى فى اجلامعة‬ ‫وبــعــد تــخــرجــه عــمــل مــســاعــدا للمخرج‬ ‫العاملى (الفريد هيتشكوك)‪ ،‬وتــدرب على‬ ‫يــديــه ونــال منه خــبــرة كبيرة؛ مــا ساعده‬ ‫الحقا فى عــدد من أفــام (الهالوين) ثم‬ ‫عمل فى شبكة إلعداد أفالم بعنوان (كيف‬ ‫يرانا العالم؟)‪ ،‬ورغــم متيزه فى هوليوود‬ ‫إال أنه ظل محافظا على انتمائه العربى‬ ‫واإلسالمى‪ ،‬فلم يقبل أن يغير جلده‪ ،‬وكان‬ ‫قد قدم أفالم الرعب للحصول على املال‬ ‫الذى يحتاجه لتقدمي مشاريعه التالية التى‬ ‫كان يحلم بإعدادها‪ .‬نال مصطفى العقاد‬ ‫جــوائــز كــثــيــرة فــى ع ــدد مــن املــهــرجــانــات‬ ‫السينمائية العربية والــدولــيــة‪ ،‬كما نال‬ ‫أوسمة عديدة من زعماء عرب وأجانب‪،‬‬ ‫وكــرم من الرئيس األمريكى بيل كلينتون‬ ‫وكــان من املفترض أن يكرم فى مهرجان‬ ‫دمشق السينمائى األخير لكن وفاته حالت‬ ‫دون ذلــك‪ ،‬حيث لقى العقاد مصرعه مع‬ ‫ابنته ضمن ضحايا االنفجار الــذى حدث‬ ‫فــى فــنــدق جــرانــد حــيــاة فــى عــمــان «زى‬ ‫النهارده» فى ‪ ١١‬نوفمبر ‪.٢٠٠٥‬‬

‫ماهر حسن‬


‫«التضامن»‪ :‬إضافة ‪ 273‬ألف أسرة لـ«تكافل وكرامة» وعودة ‪ 18‬ألف متظلم‬

‫‪« 9‬القباج»‪ :‬زيادة القيمة الشهرية المنصرفة لألسرة بين ‪ 125‬و‪ 175‬جنيهً ا‪ ..‬وننسق مع «المالية» إلضافة ‪ 240‬مليون جنيه‬

‫كتب‪ -‬محمد طه‪:‬‬ ‫قالت الدكتورة نيفني القباج‪ ،‬نائب وزير‬ ‫الــتــضــامــن‪ ،‬مــديــر بــرنــامــج الــدعــم النقدى‬ ‫«تكافل وكــرامــة» إنــه مت إضــافــة ‪ ٢٧٣‬ألف‬ ‫أسرة جديدة لبرنامج تكافل وكرامة‪ ،‬و‪100‬‬ ‫ألــف أســرة جــديــدة و‪ 110‬آالف كــانــوا قيد‬ ‫االنتظار حتى إج ــراء القومسيون الطبى‪،‬‬ ‫ً‬ ‫فضل عن حتويل ‪ 44‬أل ًفا من ملفات األيتام‬ ‫لالستفادة من البرنامج‪ ،‬والعمل على سرعة‬ ‫النظر فــى مختلف التظلمات التى قدمت‬ ‫خــال األعــوام السابقة‪ ،‬الفتة إلــى أن تلك‬ ‫اإلجـــراءات نتج عنها عــودة ‪ 18‬ألــف أســرة‬ ‫مستفيدة ليصبح عدد املستفيدين ‪ 2‬مليون‬ ‫و‪ 410‬آالف‪.‬‬ ‫وأضافت أن عدداً من األسر التى مت نقلهم‬ ‫مــن مــعــاش التضامن إلــى بــرنــامــج «تكافل‬ ‫وكرامة»‪ ،‬وصل إلى ‪ 429‬أل ًفا و‪ 500‬أسرة‪،‬‬

‫إلى جانب زيادة القيمة الشهرية املنصرفة‬ ‫لألسرة مببلغ يتراوح بني ‪ 125‬و‪ 175‬جني ًها‬ ‫شهر ًيا‪ ،‬وهو ما يكلف الدولة نحو ‪ 772‬مليوناً‬ ‫سنوياً‪ ،‬الفتة إلى أن قيمة التمويل املخصصة‬ ‫لتنفيذ هذا البرنامج فى موازنة العام املالى‬ ‫احلالى ‪ ،2020 - 2019‬تقدر بـ ‪ 18.5‬مليار‬ ‫جنيه‪ ،‬وجار العمل على إضافة ‪ 240‬مليون‬ ‫جنيه بالتنسيق مع وزارة املالية‪ ،‬وذلك فى‬ ‫إطار العمل على زيادة عدد املستفيدين وكذا‬ ‫قيمة الدعم للفئات املستحقة‪.‬‬ ‫وقالت القباج إن وزارة التضامن انتهت‬ ‫من جتهيز مكاتب الكشف فى ‪ 15‬محافظة‪،‬‬ ‫للكشف عن املعاقني الستخراج البطاقات‬ ‫اخلاصة بهم‪ ،‬ولفتت إلى أن الفترة املقبلة‬ ‫ستشهد اهتما ًما كبي ًرا بتطبيق مشروطية‬ ‫الصحة والتعليم فى احلصول على الدعم‬ ‫النقدى «تكافل وكرامة»‪.‬‬

‫مواطنون ينتظرون صرف معاش «تكافل وكرامة» «صورة أرشيفية»‬

‫عودة «الباقورة والغمر» إلى األردن بعد ‪ 25‬سنة من االنتفاع اإلسرائيلى‬

‫الــصـفـحـة الثـالثـة‬

‫كتب‪ -‬خالد الشامى‪:‬‬

‫االثنين ‪ ١١‬نوفمبر ‪201٩‬م ‪ ١٤ -‬من ربيع األول ‪ 14٤١‬هـ ‪ ١ -‬هاتور ‪ - 173٦‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬

‫وبينـت مديـر برنامـج الدعـم النقدى «تكافل‬ ‫وكرامـة» أن الدولـة حريصـة علـى وصـول‬ ‫الدعـم إلـى مسـتحقيه‪ ،‬فهنـاك أسـر مقتـدرة‬ ‫ماد ًيـا تخـرج مـن الدعـم وتتـم مراجعتهـا مـن‬ ‫ً‬ ‫فضلا‬ ‫خلال جلـان املسـاءلة املجتمعيـة‪،‬‬ ‫عـن متابعـة احليـازات الزراعيـة والعقـارات‬ ‫غيـر املسـجلة مـن خلال بعـض الشـباب‬ ‫الـذى يعمـل مـع البرنامـج‪ ،‬حيـث يقـوم هـؤالء‬ ‫الشـباب بالذهـاب إلـى القريـة والسـؤال عـن‬ ‫األشـخاص وعـن حالتهـم املاديـة دون معرفـة‬ ‫متلقـى الدعـم‪.‬‬ ‫ولفتت القباج إلــى أن ال ــوزارة وفــرت ما‬ ‫يزيد على ‪ ٩٠‬ألف فرصة عمل للمستفيدين‬ ‫مــن بــرنــامــج تكافل وكــرامــة ضمن برنامج‬ ‫فرصة‪ ،‬مؤكدة أن بداية اخلــروج احلقيقى‬ ‫من دائــرة الفقر هى التأهيل لسوق العمل‬ ‫والتدريب والتشغيل من خالل ‪ 10‬شركات‬

‫من شركاء القطاع اخلاص‪ ،‬وأشارت إلى أن‬ ‫«فرصة» هو برنامج إلتاحة فرص التأهيل‬ ‫والتشغيل للفئات الــقــادرة على العمل فى‬ ‫املجتمعات املستهدفة وتوظيف قدراتها فى‬ ‫أعمال منتجة مما يساهم فى رفع مستوى‬ ‫معيشة األسر ورفع إنتاجية املجتمع املحلى‪.‬‬ ‫وأوضــحــت مدير برنامج الــدعــم النقدى‬ ‫«تكافل وكرامة» أن الفئات القادرة على العمل‬ ‫قد يكون مت رفضها من برامج الدعم النقدى‬ ‫أو قد يكون مت قبول جزء بسيط منها وهى‬ ‫على مشارف اخلروج من املنظومة واالنتقال‬ ‫إلى مرحلة التأهيل والعمل واإلنتاج‪ ،‬وتابعت‬ ‫أن نحو ‪ 6‬ماليني أســرة تقدمت للحصول‬ ‫على دعم املشروع فى بدايته عام ‪ ،2015‬مت‬ ‫قبول ‪ 2‬مليون منهم‪ ،‬موضحة أن األسر التى‬ ‫ال ينطبق عليها شــروط الــدعــم هــم األولــى‬ ‫بتوفير فرص العمل‪.‬‬

‫أعلن العاهل األردنــى امللك عبداهلل الثانى‪،‬‬ ‫أمس‪ ،‬فرض سيادة بالده على أراضى «الباقورة‬ ‫والغمر» بعد استغالل إسرائيل لهما كحق انتفاع‬ ‫ملدة ‪ 25‬سنة فى اتفاقية وادى عربة‪ ،‬املوقعة عام‬ ‫‪ ،1994‬وملحقات معاهدة السالم‪.‬‬ ‫وعقب قرار امللك‪ ،‬رفع اجليش األردنــى علم‬

‫‪Al Masry Al Youm - Monday - November 11 th - 2019 - Issue No. 5628 - Vol.16‬‬

‫اململكة فوق أراضى الباقورة‪ ،‬وقررت احلكومة‬ ‫إغالق املنطقة أمام السياح اإلسرائيليني‪ ،‬بداية‬ ‫من أمس‪ ،‬بعد رفضها متديد بند التأجير‪ ،‬الذى‬ ‫يسمح لإلسرائيليني بدخول املنطقة وزراعتها‪،‬‬ ‫وقامت قوات جيش االحتالل اإلسرائيلى بإغالق‬ ‫البوابة املؤدية إلى هذه األراضى‪ ،‬للمرة األخيرة‪.‬‬ ‫وقبل ‪ 24‬ساعة من استعادة األردن ألراضيها‪،‬‬

‫شارك اآلالف من اإلسرائيليني فى جوالت فى‬ ‫تلك املنطقة لوداعها‪ .‬واحتفل األردنيون بعودة‬ ‫األراضى التى تعد من أخصب وأجود البقاع‪.‬‬ ‫فى املقابل‪ ،‬أعلن اجليش اإلسرائيلى أن مدخل‬ ‫الغمر منطقة عسكرية مغلقة إال أن ضابط األمن‬ ‫التابع ملجلس «تامار» اإلقليمى قال إنه سيسمح‬ ‫للمزارعني مبواصلة زراعة أراضيهم‪.‬‬

‫«شعراوى» يهدد رؤساء األحياء المقصرين باالستبعاد‬

‫‪9‬وزير التنمية المحلية‪ :‬جوالت مفاجئة لفحص الشكاوى من اإلشغاالت والقمامة‬

‫كتب‪ -‬محمد محمود خليل‪:‬‬

‫ه ــدد ال ــل ــواء مــحــمــود شــعــراوى‪،‬‬ ‫وزير التنمية املحلية‪ ،‬رؤساء األحياء‬ ‫املقصرين فى أداء عملهم باالستبعاد‬ ‫مــن مناصبهم‪ ،‬مــشــيـ ًرا إلــى قيامه‬ ‫بجوالت مفاجئة لعدد من األحياء‬ ‫وامل ــراك ــز فــى مــحــافــظــات الــقــاهــرة‬ ‫الكبرى خالل الفترة املقبلة لفحص‬ ‫شكاوى املواطنني من تراكم القمامة‬ ‫واإلشغاالت‪.‬‬ ‫كانت الوزارة قد تلقت مجموعة من‬ ‫الشكاوى من أعضاء مجلس النواب‬ ‫واملــواطــنــن فــى عــدد مــن محافظات‬ ‫اجلــمــهــوريــة‪ ،‬بسبب تــدنــى مستوى‬ ‫اخلــدمــات اليومية‪ ،‬وتــراكــم القمامة‬ ‫فى بعض الشوارع‪ ،‬وبعض اإلشغاالت‬

‫اليومية التى تؤثر على حركة املرور‬ ‫وسير املواطنني فى الشارع‪.‬‬ ‫ووجــه الوزير بتشكيل فرق رصد‬ ‫م ــي ــدان ــى مـــن قــطــاعــى الــتــفــتــيــش‬ ‫والرقابة وخدمة املواطنني بالوزارة‬ ‫للقيام بــجــوالت مفاجئة على عدد‬ ‫من األحياء واملــراكــز واملــدن بجميع‬ ‫محافظات اجلمهورية‪ ،‬مشي ًراَ إلى‬ ‫أن الــوزارة ستستمر فى تقييم أداء‬ ‫رؤســــاء ال ــوح ــدات املــحــلــيــة وامل ــدن‬ ‫واألحـ ــيـ ــاء‪ ،‬لــرصــد أى مــخــالــفــات‬ ‫والتعامل معها بصورة سريعة‪ ،‬ومن‬ ‫سيثبت تقصيره فى أداء عمله سيتم‬ ‫استبعاده بالتنسيق مع املحافظني‪.‬‬ ‫وطالب «شعراوى»‪ ،‬فى تصريحات‬ ‫صــحــفــيــة‪ ،‬أمـــــس‪ ،‬فــــرق ال ــرص ــد‪،‬‬

‫محمود شعراوى‬

‫باالستماع إلى آراء املواطنني فيما‬ ‫يخص اخلدمات املقدمة إليهم من‬ ‫املــحــلــيــات‪ ،‬ومـ ــدى تــواصــل رؤس ــاء‬ ‫األحـــيـــاء واملـــــدن واملـ ــراكـ ــز معهم‬ ‫لالستماع إلى شكاواهم‪ ،‬باإلضافة‬ ‫إلى رصد تطورات الوضع فى الطرق‬ ‫وامليادين والــشــوارع الرئيسية بتلك‬ ‫املناطق على الطبيعة فيما يخص‬ ‫أعمال النظافة واإلشــغــاالت وإزالــة‬ ‫التعديات ومخالفات البناء‪.‬‬ ‫وقال الوزير إنه سيتابع ً‬ ‫أول بأول‬ ‫تقارير فــرق الرصد امليدانى عقب‬ ‫اجلــوالت التى سيقومون بها‪ ،‬والتى‬ ‫ستبدأ قري ًبا وتتضمن مجموعة من‬ ‫الــصــور والفيديوهات التى ترصد‬ ‫الــوضــع على الطبيعة فيما يخص‬

‫اخلــدمــات الــتــى تقدمها املحليات‬ ‫للمواطنني‪ ،‬مــؤكــدا أن الـ ــوزارة لن‬ ‫تــتــهــاون م ــع أى مــخــالــفــات سيتم‬ ‫رصدها أو تقصير فى أداء العمل‬ ‫وتقدمي أفضل اخلدمات للمواطنني‬ ‫مبا يحقق رضاهم عن كل اخلدمات‬ ‫املقدمة إليهم من اإلدارة املحلية‪.‬‬ ‫وشــدد على أن ال ــوزارة بالتنسيق‬ ‫مـ ــع امل ــح ــاف ــظ ــن تــبــحــث ب ــص ــورة‬ ‫مــســتــمــرة عــن الــعــنــاصــر وال ــك ــوادر‬ ‫املحلية املتميزة‪ ،‬لدفعها إلى مواقع‬ ‫املسؤولية‪ ،‬تنفي ًذا لتوجيهات القيادة‬ ‫السياسية وتكليفات رئيس مجلس‬ ‫الــوزراء بتحسني اخلدمات املقدمة‬ ‫من املحليات إلى املواطنني واالستماع‬ ‫إلى مشاكلهم وسرعة حلها‪.‬‬

‫«المصرية للبترول»‪ :‬تكرير ‪ 4.7‬مليون طن سنو ًيا‬ ‫كتبت‪ -‬أميرة صالح‪:‬‬

‫أعلنت شركة قطر للبترول تشغيل‬ ‫مــشــروع مصفاة الــشــركــة املصرية‬ ‫للتكرير فى مسطرد‪ ،‬بنجاح‪ ،‬والتى‬ ‫متتلك نسبة ‪ ،%38.1‬وتوقعت أن‬ ‫تــصــل الــشــركــة إل ــى كــامــل طاقتها‬ ‫اإلنتاجية قبل نهاية الربع األول من‬ ‫عام ‪ ،2020‬ما يقلل من اعتماد مصر‬ ‫على اســتــيــراد املنتجات البترولية‬ ‫ً‬ ‫فضل عن خلق فرص عمل‪.‬‬ ‫وق ــال املــهــنــدس مــدحــت يــوســف‪،‬‬ ‫نائب رئيس هيئة البترول األسبق‪،‬‬ ‫فــى تصريحات لـــ«املــصــرى الــيــوم»‪،‬‬ ‫إن امل ــش ــروع سيسهم فــى حصول‬ ‫مصر على جــانــب مــن احتياجاتها‬ ‫من السوالر بأسعار أقل من السوق‬ ‫العاملية‪ ،‬وأشــار إلى أن املعمل ينتج‬ ‫نحو ‪ ٢.٥‬مليون طن سوالر سنو ًيا ما‬ ‫ميثل نحو نصف احتياجات القاهرة‬ ‫الكبرى من الــســوالر‪ ،‬ولفت إلــى أن‬ ‫توفير املنتجات محل ًيا مــن شأنه‬ ‫تقليص فاتورة الواردات‪.‬‬ ‫وأكد أن املصرية للتكرير سيكون‬ ‫لديها إنتاج ً‬ ‫أيضا من وقود النفاثات‬ ‫والكبريت والــفــحــم‪ ،‬وهــى منتجات‬

‫طارق املال‬

‫لدينا فائض منها‪ ،‬وبالتالى سيتم‬ ‫تصديرها إلــى اخل ــارج‪ ،‬متوق ًعا أن‬ ‫يصل حجم الوفر فى سعر السوالر‬ ‫املنتج لدى الشركة إلى نحو ‪ ٪5‬عن‬ ‫أسعار السوق العاملية‪ .‬وأعلنت شركة‬ ‫«دانة غاز» تسلمها نحو ‪ ١٠٥‬ماليني‬ ‫دوالر دفعات نقدية مقابل عملياتها‬ ‫فى مصر خالل الـ ‪ 9‬أشهر األولى‬

‫من العام اجلــارى‪ ،‬وقالت‪ ،‬فى بيان‬ ‫«أمس»‪ ،‬إن قيمة ما مت تسلمه العام‬ ‫املاضى خالل نفس الفترة بلغ نحو‬ ‫‪ 111‬مليون دوالر‪ ،‬فــى حــن بلغت‬ ‫الــدفــعــات الــنــقــديــة الــتــى تسلمتها‬ ‫الــشــركــة عــن عملياتها فــى دولــة‬ ‫اإلمارات ‪ 7.3‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫وأضافت الشركة أن هناك من ًوا‬ ‫فى حصتها من الدفعات املستلمة‬ ‫عن مستحقاتها فى مصر واإلمارات‬ ‫وحصتها من مبيعات «بيرل بتروليوم»‬ ‫فى إقليم كردستان الــعــراق‪ ،‬بنسبة‬ ‫‪ %16.7‬على أس ــاس ســنــوى خالل‬ ‫فترة األشهر التسعة األولى من عام‬ ‫‪ 2019‬لتصل إلى ‪ 230‬مليون دوالر‬ ‫أمريكى‪ .‬وارتفعت حصة دانة غاز‪،‬‬ ‫التى متتلك ‪ ٪35‬من شركة «بيرل‬ ‫بــتــرولــيــوم»‪ ،‬مــن الــدفــعــات النقدية‬ ‫املستلمة من مبيعات املكثفات وغاز‬ ‫البترول املسال والغاز الطبيعى فى‬ ‫إقليم كردستان العراق بنسبة ‪%52‬‬ ‫خالل فترة األشهر التسعة األولى من‬ ‫العام اجلارى لتصل إلى ‪ 118‬مليون‬ ‫دوالر مقارنة بـ‪ 77‬مليون دوالر خالل‬ ‫الفترة املماثلة من العام املاضى‪.‬‬

‫ختام التدريب المصرى الروسى «سهم الصداقة‪»1 -‬‬

‫‪9‬قائد قوات الدفاع الجوى الروسى يشيد بتفاهم األطقم المشتركة واإلعداد الجيد للتدريب‬

‫كتبت‪ -‬داليا عثمان‪:‬‬

‫اختتمت‪ ،‬أمس‪ ،‬فعاليات التدريب‬ ‫املــصــرى الــروســى املــشــتــرك «سهم‬ ‫الصداقة‪ ،»1 -‬والذى نفذته عناصر‬ ‫مــن ق ــوات الــدفــاع اجل ــوى املصرى‬ ‫والروسى للمرة األولــى فى امليادين‬ ‫املجهزة لــقــوات الــدفــاع اجلــوى فى‬ ‫مصر‪ ،‬وألــقــى الفريق على فهمى‪،‬‬ ‫قــائــد ق ــوات الــدفــاع اجلـــوى‪ ،‬كلمة‬ ‫أك ــد فيها ح ــرص الــقــيــادة العامة‬ ‫للقوات املسلحة على امتالك قوات‬ ‫الدفاع اجلوى أحدث النظم العاملية‬ ‫مــن األسلحة والــصــواريــخ ووســائــل‬ ‫االستطالع واإلنــذار وآليات القيادة‬ ‫والــســيــطــرة‪ ،‬مب ــا يــدعــم قــدراتــهــا‬ ‫على تأمني املجال اجلــوى املصرى‪،‬‬ ‫والتصدى لكافة التهديدات اجلوية‪،‬‬ ‫وتنفيذ املــهــام املكلفة بها فــى ظل‬ ‫التطور املستمر لنظم القتال اجلوى‪،‬‬ ‫مشيداً بأهمية التدريبات املشتركة‬ ‫التى تنفذها قــوات الــدفــاع اجلــوى‬ ‫خاصة التدريب «سهم الصداقة‪-‬‬ ‫‪ »1‬والــذى يعتبر نافذة لنقل وتبادل‬

‫‪˚ 20 ˚ 30‬‬

‫القــاهرة‬

‫مائل للحرارة‬

‫جانب من القوات املصرية والقوات الروسية املشاركة فى التدريب‬

‫اخلـ ــبـ ــرات مـــع الــــــدول الــشــقــيــقــة‬ ‫والصديقة‪.‬‬ ‫بــدأت املرحلة اخلتامية للتدريب‬ ‫بــعــرض ملخص املــوقــف التنفيذى‬ ‫لألنشطة فى املراحل األولى للتدريب‪،‬‬ ‫وكــانــت الــقــوات املصرية والروسية‬

‫اإلسكندرية‬

‫مطروح‬

‫الغردقة‬

‫شرم الشيخ‬

‫األقصر‬

‫أسوان‬

‫‪˚22 ˚31 ˚15 ˚28 ˚21 ˚27‬‬ ‫‪˚20 ˚33 ˚19 ˚32 ˚24 ˚31‬‬

‫واصلت حتركاتها على مــدار األيام‬ ‫املاضية‪ ،‬متخذة أوضاعها على خط‬ ‫الرمى طبقاً لتسلسل أعمال القتال‪،‬‬ ‫وصــوالً خلط دفــع الفرقة املدرعة‪،‬‬ ‫بعد قيام عناصر الدفاع اجلوى من‬ ‫اجلانبني بتوفير التأمني اجلوى للقوة‬

‫الرئيسية من عناصر تشكيل املعركة‪،‬‬ ‫لتنفيذ البناء التراكمى للقوات على‬ ‫خط الدفع متهيداً للتجهيز إلدارة‬ ‫صــد هجمة جوية حقيقية بنجاح‪،‬‬ ‫بــواســطــة الـــقـــوات املــشــتــركــة من‬ ‫اجلانبني‪.‬‬

‫القاهرة‬ ‫اإلسكندرية‬ ‫أسوان‬

‫وش ــارك ــت ال ــق ــوات مــن مختلف‬ ‫األسلحة والتخصصات‪ ،‬واملدفعية‬ ‫امل ــض ــادة لــلــطــائــرات‪ ،‬ف ــى تنفيذ‬ ‫الرماية الصاروخية ومتكنت من‬ ‫إص ــاب ــة أه ــداف ــه ــا بــدقــة وكــفــاءة‬ ‫عالية‪ ،‬أظهرت مدى ما وصلت إليه‬ ‫القوات من جتانس وتوافق عكس‬ ‫ال ــق ــدرات الــقــتــالــيــة الــعــالــيــة التى‬ ‫تتمتع بها القوات‪.‬‬ ‫يأتى التدريب فى إطار دعم ركائز‬ ‫التعاون املشترك بني القوات املسلحة‬ ‫املــصــريــة والــروســيــة والـــذى يعكس‬ ‫عمق عــاقــات الــشــراكــة والــتــعــاون‬ ‫االستراتيجى بني البلدين الصديقني‬ ‫فى العديد من املجاالت‪.‬‬ ‫حضر الفعاليات قائد قوات الدفاع‬ ‫اجل ــوى الــروســى‪ ،‬الــفــريــق ليونوف‬ ‫ألكساندر بيتروفيتش‪ ،‬الــذى تفقد‬ ‫إحــدى املــراحــل النهائية للتدريب‪،‬‬ ‫وأش ــاد باملستوى الــراقــى للتدريب‬ ‫وجتانس وتفاهم األطقم املشتركة‬ ‫للجانبني واإلعداد اجليد الذى سبق‬ ‫تنفيذ التدريب‪.‬‬

‫الفجر الشروق الظهر‬

‫‪4:47‬‬ ‫‪4:53‬‬ ‫‪4:36‬‬

‫‪6:17‬‬ ‫‪6:24‬‬ ‫‪6:00‬‬

‫‪11:39‬‬ ‫‪11:44‬‬ ‫‪11:32‬‬

‫العصر‬

‫‪2:40‬‬ ‫‪2:43‬‬ ‫‪2:42‬‬

‫املغرب‬

‫‪5:01‬‬ ‫‪5:04‬‬ ‫‪5:04‬‬

‫العشاء‬

‫‪6:21‬‬ ‫‪6:25‬‬ ‫‪6:20‬‬

‫الرئيس البرازيلي السابق لوال دا سيلفا يحيى مؤيديه بعد إطالق سراحه من السجن «رويترز»‬

‫«دا سيلفا» يودع السجن ويحلم‬ ‫مجددا‬ ‫بكرسى الرئاسة البرازيلى ً‬ ‫‪9‬الرئيس األسبق‪ :‬يجب العمل على هزيمة اليمين المتطرف‬

‫كتبت‪ -‬منة خلف‪ ،‬و«رويترز»‪:‬‬

‫مــع خـــروج الــرئــيــس الــبــرازيــلــى‬ ‫األســبــق‪ ،‬لــويــس إيناسيو لــوال دا‬ ‫سيلفا‪ ،‬مــن الــســجــن‪ ،‬يــعــود حلم‬ ‫حزب العمال البرازيلى واملاليني من‬ ‫مؤيديه برؤية لوال‪ ،‬الذى لم ينتقص‬ ‫السجن من شعبيته‪ ،‬على كرسى‬ ‫احلكم من جديد‪.‬‬ ‫وتعهد «لوال دا سيلفا» مبا وصفه‬ ‫بـ«حترير البرازيل من اجلنون»‪ ،‬بعد‬ ‫خــروجــه مــن السجن الــذى قضى‬ ‫فيه سنة و‪ 3‬شهور مــن أصــل ‪12‬‬ ‫عاما‪ ،‬وقال لآلالف من مؤيديه فى‬ ‫خطاب‪ ،‬إن اليسار ميكن أن يستعيد‬ ‫رئــاســة الــبــرازيــل فــى انــتــخــابــات‬ ‫‪ .2022‬ول ّبت حشود من البرازيليني‬ ‫دعوة دا سيلفا لالحتشاد عند مقر‬ ‫احتاد عمال الصلب على مشارف‬

‫ســـاو ب ــاول ــو حــيــث كــانــت بــدايــتــه‬ ‫السياسية‪ ،‬وقال الرئيس األسبق إنه‬ ‫سيتبع ذلك بجولة فى أنحاء البالد‪.‬‬ ‫وحت ــدث دا سيلفا‪ ،‬الــبــالــغ من‬ ‫العمر ‪ 74‬عاماً‪ ،‬لفترة وجيزة من‬ ‫خطابه الذى استمر ‪ 45‬دقيقة عن‬ ‫الرئيس املحافظ جايير بولسونارو‪،‬‬ ‫الذى فاز فى انتخابات ‪ 2018‬بعد‬ ‫أن حالت اتهامات الفساد بني دا‬ ‫سيلفا والــتــرشــح‪ ،‬وقــال دا سيلفا‬ ‫إن على البرازيليني قــبــول نتائج‬ ‫االنتخابات الدميقراطية والعمل‬ ‫على هزمية «اليمني املتطرف» فى‬ ‫عام ‪ .2022‬ونشر دا سيلفا‪ ،‬الذى‬ ‫كان رئيسا للبرازيل فى الفترة بني‬ ‫عــامــى ‪ 2003‬و‪ -2010‬تسجيال‬ ‫م ــص ــورا عــلــى م ــواق ــع الــتــواصــل‬ ‫االجتماعى قال فيه إنه سيعمل على‬

‫«حترير» البالد من «اجلنون الذى‬ ‫يحدث فيها» وأض ــاف أنــه يشعر‬ ‫بــأن لديه طاقة شــاب رغــم بلوغه‬ ‫‪ 74‬عاما‪ .‬واجلمعة املــاضــى‪ ،‬أمر‬ ‫قاض بإخالء سبيل دا سيلفا‪ ،‬بعد‬ ‫أن أصــدرت املحكمة العليا حكما‬ ‫شامال بــإخــاء سبيل املسجونني‬ ‫فى قضايا جنائية رغم خسارتهم‬ ‫االستئناف األول‪ .‬وكان فى انتظار‬ ‫دا سيلفا خ ــارج السجن مبدينة‬ ‫كوريتيبا حشد من األنصار يرددون‬ ‫الــهــتــافــات وه ــم يــرتــدون مالبس‬ ‫حمراء بلون راية حزب العمال الذى‬ ‫يتزعمه‪ ،‬ودخل لوال السجن العام‬ ‫املاضى بعد إدانته باحلصول على‬ ‫رشوة من شركات بناء مقابل عقود‬ ‫حكومية‪ ،‬ومنعه ذلك من الترشح‬ ‫النتخابات الرئاسة‪.‬‬

‫«إخوان تونس» ترشح‬ ‫«الغنوشى» لرئاسة البرلمان‬ ‫كتب‪ -‬خالد الشامى‪:‬‬

‫قرر مجلس شورى حركة النهضة‬ ‫«إخـــــوان تــونــس» تــرشــيــح رئيس‬ ‫احلركة‪ ،‬راشد الغنوشى‪ ،‬لرئاسة‬ ‫الــبــرملــان‪ ،‬وأعــلــن رئيس املجلس‪،‬‬ ‫عــبــدالــكــرمي ال ــه ــارون ــى‪ ،‬متسك‬ ‫احلركة بحقها فى تكليف شخصية‬ ‫مــن داخــلــهــا لــرئــاســة احلــكــومــة‪،‬‬ ‫باعتبار أنها صاحبة أكبر كتلة فى‬ ‫مجلس نواب الشعب‪ ،‬بـ‪ 52‬مقعدا‬ ‫فقط من أصل ‪ 217‬ما يضطرها‬ ‫لتشكيل حكومة ائتالفية‪.‬‬ ‫جــــاء إعـــــان احلـ ــركـ ــة‪ ،‬بــعــد‬ ‫تردد أنباء عن ترشيح الغنوشى‬ ‫لرئاسة احلكومة‪ ،‬فيما تــرددت‬ ‫أسماء شخصيات لتولى منصب‬ ‫رئيس الــوزراء من خارج احلركة‬ ‫بــعــد حتــفــظ عــدد مــن األح ــزاب‬ ‫صاحبة الكتل البرملانية‪ ،‬من بينها‬ ‫رئيس املجلس التأسيسى السابق‬ ‫واملرشح الرئاسى السابق ووزير‬ ‫املــالــيــة األس ــب ــق‪ ،‬مــصــطــفــى بن‬ ‫جعفر‪ ،‬والقيادى بحزب التكتل‪،‬‬

‫راشد الغنوشى‬

‫الياس الفخاخ‪ .‬من جهة أخرى‪،‬‬ ‫نفى مسؤول اإلعــام فى مجلس‬ ‫ن ــواب الــشــعــب‪ ،‬حــســان فطحلى‪،‬‬ ‫األنباء التى ترددت عن وفاة رئيس‬ ‫اجلمهورية املؤقت السابق‪ ،‬محمد‬ ‫الناصر‪ ،‬الذى تولى منصبه عقب‬

‫الدوالر‬

‫‪16.09‬‬

‫‪16.19‬‬

‫الريال السعودى‬

‫‪4.27‬‬

‫‪4.31‬‬

‫وفاة الرئيس الراحل الباجى قايد‬ ‫السبسى‪ ،‬فى يوليو املاضى‪ ،‬وحتى‬ ‫تولى الرئيس اجلديد قيس سعيد‪،‬‬ ‫منصبه الشهر املاضى‪.‬‬ ‫واعتذرت حركة النهضة‪ ،‬عن‬ ‫تقدميها العزاء فى وفاة الناصر‪،‬‬ ‫دون الــتــأكــد مــن صــحــة اخلــبــر‪،‬‬ ‫مــوضــحــة‪ ،‬فــى بــيــان أم ــس‪ ،‬أنها‬ ‫تلقت اخلــبــر فــى رســالــة نصية‬ ‫من إحدى وكاالت األنباء املحلية‪،‬‬ ‫وتــنــاقــلــتــه مـــواقـــع إلــكــتــرونــيــة‬ ‫أخرى‪ ،‬ما دفعها لتقدمي العزاء‪.‬‬ ‫واســتــنــكــرت جلــنــة أخــاقــيــات‬ ‫املهنة الصحفية بالنقابة الوطنية‬ ‫لــلــصــحــفــيــن‪ ،‬تــعــمــد إذاعـــــات‬ ‫ومـ ــواقـ ــع إلــكــتــرونــيــة وق ــن ــوات‬ ‫تليفزيونية‪ ،‬بث خبر الوفاة دون‬ ‫التثبت مــن صحته مــن مصادر‬ ‫ذات مصداقية‪ ،‬متهمة وسائل‬ ‫اإلعـ ــام الــتــى نــشــرت الشائعة‬ ‫بــأنــهــا لــم تــتــكــفــل عــنــاء الــتــأكــد‬ ‫مــن صــحــة اخلــبــر مــن مــصــادره‬ ‫األصلية املباشرة‪.‬‬

‫اليورو‬

‫‪17.78‬‬

‫‪17.95‬‬

‫الدينار الكويتى‬

‫‪52.73‬‬

‫‪53.32‬‬

‫اإلسترلينى‬

‫‪20.62‬‬

‫‪20.84‬‬

‫الدرهم اإلماراتى‬

‫‪4.37‬‬

‫‪4.40‬‬


‫‪4‬‬

‫قضايا ساخنة‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫«انتخابات القضاة»‪ :‬نشاط مكثف للمرشحين‬

‫لكل المصريين‬ ‫عباس الطرابيلى‬

‫‪« 9‬عبدالمحسن» يوجه رسالة لألعضاء‪ ..‬و«عبدالكريم» يبدأ من اإلسكندرية‬

‫أصابع أمريكا‪..‬‬ ‫والبنك الدولى‬

‫كتب‪ -‬محمد القماش‪:‬‬

‫للتاريخ‪ :‬ابحثوا عن أصابع أمريكا فيما‬ ‫يتعلق مبشروع سد النهضة فى إثيوبيا‪ ،‬وذلك‬ ‫مبناسبة استضافة الرئيس األمريكى ترامب‬ ‫الوفود املصرية واإلثيوبية والسودانية فى‬ ‫واشنطن‪ ..‬وهو لألسف ليس سداً واحــداً‪..‬‬ ‫بل إن أمريكا اقترحت على إثيوبيا عام ‪١٩٦٤‬‬ ‫إنشاء ‪ ٣٣‬سداً وليس سد النهضة وحده‪ ،‬على‬ ‫حوض النيل األزرق‪ ..‬ما هى التفاصيل‪ ..‬إذ‬ ‫مبجرد أن وقعت مصر مع السودان اتفاقية‬ ‫تقسيم مياه النيل بينهما عام ‪ ،١٩٥٩‬وكرد‬ ‫فعل إثيوبى‪ -‬أمريكى مشترك ردا على هذه‬ ‫االتفاقية‪ ،‬وبناء على طلب إثيوبى مت تكليف‬ ‫مكتب استصالح األراضى األمريكى إلعداد‬ ‫دراس ــة مثلى الستغالل مياه حــوض النيل‬ ‫األزرق‪ ..‬واندفعت أمريكا‪ -‬وكانت وقتها فى‬ ‫موقف عدائى من مصر‪ -‬فى إع ــداد هذه‬ ‫الــدراســة الــتــى استمرت حتى عــام ‪1964‬‬ ‫لوضع تصور شامل لتنمية هــذا احلــوض‪..‬‬ ‫أى أن العداء كان إثيوبيا‪ -‬أمريكيا مشتركاً‪..‬‬ ‫وتضمنت الــدراســة األمريكية ‪ 33‬ســداً أو‬ ‫مشروعاً نشرها بالكامل الدكتور رشدى سعيد‬ ‫فى كتابه اخلطير «نهر النيل»‪ ،‬الذى صدر عام‬ ‫‪ ،1992‬ولكن مبا أننا ‪ -‬كالعادة‪ -‬شعب ال يقرأ‬ ‫وإذا قرأ فإنه ال يهتم كما يجب‪ ،‬وقائمة هذه‬ ‫املشروعات منشورة بالكامل صفحة ‪304‬‬ ‫ومنذ ‪ 27‬عاماً‪ ..‬ولهذا ال تتعجبوا من الدور‬ ‫األمريكى‪ ،‬الذى عاد للوجود هذه األيام‪.‬‬ ‫ورمبا حتركنا بسبب زيادة طاقة تخزين سد‬ ‫النهضة‪ ،‬إذ كانت فى رأى اجلانب األمريكى‬ ‫أيامها محصورة فى ‪ 11‬مليار متر مكعب‬ ‫و‪ 74‬متراً ال غير‪ ،‬وهو فقط لتوليد الكهرباء‬ ‫بسبب عــدم وجــود أراض تصلح للزراعة‪،‬‬ ‫إال فى منطقة احلــدود مع الــســودان‪ ،‬وكان‬ ‫الهدف توليد ‪ 7290‬كيلو وات‪ /‬ساعة فقط‪..‬‬ ‫وباملناسبة كــان اسمه فى البداية «مشروع‬ ‫احلدود اإلثيوبية‪ -‬السودانية» ثم حتول إلى‬ ‫اسم «سد األلفية» قبل أن يستقر عند اسم‬ ‫سد النهضة‪ ..‬ولكن اخلطورة ظهرت عندما‬ ‫قررت إثيوبيا رفع طاقة هذا املشروع‪ -‬وفى‬ ‫فبراير ‪ -2011‬إلى ‪ 74‬مليار متر مكعب‪ ..‬هنا‬ ‫ظهر العداء واضحاً‪ ،‬فى التوقيت ألن مصر‬ ‫كانت تغلى بالثورة‪ ..‬وفى التخزين ألن مصر‬ ‫ما كانت تستطيع أن تفعل شيئاً‪ ..‬وقتها‪.‬‬ ‫وهذه املشروعات كلها يقترح تنفيذها على‬ ‫حــوض النيل األزرق أو ما ينبع من بحيرة‬ ‫تانا‪ ،‬ورمبا كان سد كارادوبى هو أكبر هذه‬ ‫املــشــروعــات‪ ،‬وقــد رأيــت عملية إنشائه فى‬ ‫إحدى زياراتى إلثيوبيا‪.‬‬ ‫** وأيضاً يتساءل البعض عن سر وجود‬ ‫ممثل للبنك الدولى‪ -‬فى اجتماع واشنطن‪-‬‬ ‫واجلواب ألنه وافق على إنشاء سد فنشا عام‬ ‫‪ 1969‬وأقيم عام ‪ 1972‬ويحجز ‪ 400‬مليون‬ ‫متر مكعب‪ ..‬وهو جنوب بحيرة تانا‪ ،‬ثم دور‬ ‫إيطاليا التى أنشأت سد بليس‪ ..‬بل أيضاً‬ ‫اجلماعة االقتصادية األوروبية‪ ،‬التى ساهمت‬ ‫فى زيادة قدرته‪ ..‬وأيضاً ساهمت فى تنمية‬ ‫نهر بارو إلى نهر السوباط عند جمبيال وزرته‬ ‫أيضا‪ ،‬ولكنه أيضا للزراعة‪.‬‬ ‫فهل تتخيلوا ‪ 33‬ســداً فــى حــوض النيل‬ ‫األزرق‪ ..‬بينما فى إثيوبيا العشرات من األنهار‬ ‫األخرى‪ ..‬وهنا اخلطر‪.‬‬

‫كثف املرشحون فــى انتخابات نــادى القضاة‪،‬‬ ‫املقررة ‪ 20‬ديسمبر املقبل‪ ،‬من نشاطهم فى الدعاية‬ ‫والتواصل مع أعضاء اجلمعية‪ ،‬كما جلأ آخــرون‬ ‫الستخدام وسائل التواصل االجتماعى فى الترويج‬ ‫لبرامجهم االنتخابية‪.‬‬ ‫واختارت قائمة املستشار محمد عبداملحسن‪ ،‬نائب‬ ‫رئيس محكمة النقض‪ ،‬رئيس النادى املنتهية واليته‪،‬‬ ‫املرشح لذات املنصب للمرة الثانية‪ ،‬شعار «تكامل‬ ‫الــقــدرات وتضافر اجلهود واستثمار اخلــبــرات»‪،‬‬ ‫وهى القائمة املكونة من ‪ 13‬قاض ًيا ووكيل نيابة‪ ،‬من‬ ‫أعضاء مجلس اإلدارة املنتهية واليته‪ ،‬فض ً‬ ‫ال عن ‪3‬‬ ‫مرشحني ُجدد‪.‬‬ ‫ووجهت القائمة أول رسالة لها للقضاة وأعضاء‬ ‫النيابة العامة‪ ،‬بقولها فى بيان‪« :‬سنطرح برنامجنا‬ ‫للدورة القادمة من خالل عرض ما مت إجنازه فى‬ ‫فترة والية املجلس املنتهية‪ ،‬واألهــداف املستقبلية‬ ‫واجلهود الرامية لتحقيقها فى كل محور من املحاور‬ ‫التى يقوم عليها البرنامج»‪.‬‬ ‫وأضافت القائمة‪« :‬حتملنا شرف املسؤولية لم‬ ‫نفرط فيها يوماً‪ ،‬ولم ولن نتنصل منها‪ ،‬كما أننا‪،‬‬ ‫ورغــم األحــداث اجلسام التى مر القضاء بها فى‬ ‫الفترة األخيرة‪ ،‬لم نقصر فى الــذود عن استقالل‬ ‫القضاء ومصالح القضاة‪ ،‬وإن عاندتنا الظروف‬ ‫غير املسبوقة فى بعض األحيان إال إننا كنا على‬ ‫قدر املسؤولية‪ ،‬وتصرفنا وفقا ملا تقتضيه ظروف‬ ‫احلال دون انبطاح لسنا أهله وبعيدًا عن الصدام‬ ‫الذى لم يكن يحقق أى نتائج إيجابية‪ ،‬ولو عاد بنا‬ ‫الزمان ما سلكنا فى التعامل معها غير ذلك‪ ،‬وكنا‬ ‫صادقني أمناء معكم فى عرض املشاكل وما قام به‬ ‫مجلس إدارة النادى فى مواجهتها‪ ،‬لم نتجمل أمامكم‬ ‫ببطوالت وهمية وبخطب عنترية»‪.‬‬ ‫وتابعت‪« :‬املساواة بني أعضاء اجلهات والهيئات‬ ‫القضائية املنصوص عليها بالدستور أمر حتمى‬ ‫أولى بالرعاية والتنفيذ‪ ،‬ونحن عاقدون العزم على‬ ‫العمل لتطوير القضاء ومواجهة املشاكل والعقبات‬ ‫بآليات جديدة وأفكار متطورة‪ ،‬وعلى تعزيز ثقة‬

‫صورة جماعية عقب مؤمتر «خادمى القضاة» مبحكمة طنطا أمس‬

‫الشعب املصرى األصيل فى القضاء»‪.‬‬ ‫وأعلنت قائمة «وحــدة القضاة»‪ ،‬التى يترأسها‬ ‫املستشار يسرى عبدالكرمي‪ ،‬رئيس محكمة استئناف‬ ‫القاهرة‪ ،‬املرشح على رئاسة النادى‪ ،‬أنها تنظم أولى‬ ‫جوالتها االنتخابية‪ ،‬اخلميس املقبل‪ ،‬من محافظة‬ ‫اإلسكندرية ألنها «مليئة بالرموز القضائية»‪ ،‬حيث‬ ‫سيتم استعراض البرنامج االنتخابى على القضاة‬ ‫ووكالء النيابة باملحافظة‪ ،‬والذى يركز على «استقالل‬ ‫القضاء‪ ،‬ووحدة الصف»‪ ،‬وإنشاء مجمعات سكنية‬ ‫جديدة وإنهاء مشاكل املشروعات املتعثرة‪.‬‬ ‫واستخدمت القائمة وسائل التواصل االجتماعى‪،‬‬ ‫منها تطبيق «واتس آب»‪ ،‬للتواصل مع القضاة ووكالء‬ ‫النيابة‪ ،‬وأعدت فيديوهات مصورة‪ ،‬لشرح البرنامج‪.‬‬ ‫وعقد املستشار عبدالفتاح مراد‪ ،‬رئيس محكمة‬ ‫االستئناف باإلسكندرية‪ ،‬املرشح على مقعد رئاسة‬

‫ختام فعاليات التدريب المصرى الباكستانى األردنى «فجر الشرق ‪»1‬‬ ‫‪9‬تنفيذ عملية مشتركة للقضاء على بؤرة إرهابية وإخالء طبى للمصابين‬

‫كتبت‪ -‬داليا عثمان‪:‬‬

‫اختتمت عناصر من القوات اخلاصة املصرية‬ ‫والباكستانية واألردنية‪ ،‬وعدة دول بصفة مراقب‪،‬‬ ‫فعاليات التدريب املشترك «فجر الــشــرق ‪،»1‬‬ ‫الــذى استمر خــال األسبوعني املاضيني على‬ ‫األراضى الباكستانية‪.‬‬ ‫تضمنت املرحلة اخلتامية تنفيذ بيان عملى‬ ‫على اقتحام بؤرة إرهابية مسلحة وتطهيرها من‬ ‫العناصر اإلرهابية‪ ،‬وحاصرت القوات املشاركة‬ ‫املبانى احليوية وقامت بتأمينها ودفع مجموعات‬ ‫القتال الرئيسية للقضاء على املجموعات اإلرهابية‬ ‫املتمركزة بالبؤرة‪ ،‬وتنفيذ اإلخالء الطبى للعناصر‬ ‫املصابة بواسطة طائرات الهليكوبتر‪ ،‬وعكس البيان‬ ‫املستوى املتميز للعناصر املشاركة وقدرتها على‬ ‫تنفيذ عمل جماعى مشترك بدقة وكفاءة عالية‪.‬‬ ‫واشتملت فعاليات التدريب على تنفيذ عناصر‬ ‫من قوات املظالت املصرية والباكستانية واألردنية‬ ‫قفزة صداقة‪ ،‬مت خاللها استعراض أعالم الدول‬ ‫املــشــاركــة‪ ،‬بــاإلضــافــة إلــى الــتــدريــب على تنفيذ‬ ‫اإلبــرار اجلوى السريع للمجموعات القتالية من‬ ‫طــائــرات الهليكوبتر‪ ،‬وألــقــى الفريق نــدمي زكى‬

‫جانب من اجلنود املشاركني فى فعاليات «فجر الشرق ‪»١‬‬

‫ماجن‪ ،‬قائد الفيلق األول الباكستانى‪ ،‬فى نهاية‬ ‫املــرحــلــة اخلــتــامــيــة‪ ،‬كلمة رحــب فيها بالقوات‬ ‫املصرية واألردنــيــة املشاركة فى التدريب‪ ،‬وأكد‬ ‫أن التغلب على تهديدات اإلرهــاب املنتشرة فى‬ ‫مختلف أنــحــاء العالم يأتى مــن خــال التعاون‬ ‫العسكرى بــن جميع الـــدول‪ ،‬معر ًبا عــن رغبة‬

‫انطالق «‪ »vested summit‬فى سهل حشيش بـ‪ 1500‬مشارك‬ ‫‪9‬الطاقة النظيفة و«الواقع االفتراضى» والطباعة ثالثية األبعاد‪ ..‬أهم المحاور‬

‫كتبت‪ -‬آيات احلبال‪:‬‬

‫انطلقت‪ ،‬مساء أمس األول‪ ،‬فعاليات‬ ‫قمة التكنولوجيا «‪،»vested summit‬‬ ‫فى مدينة سهل حشيش بالبحر األحمر‬ ‫للعام الثانى على التوالى‪ ،‬وتستمر‬ ‫حتى اليوم‪ ،‬مبشاركة أكثر من ‪١٥٠٠‬‬ ‫مشارك‪ ،‬و‪ ٥٠‬متحد ًثا‪ ،‬وعدد من رواد‬ ‫األعمال فى مجال التكنولوجيا من ‪٢٥‬‬ ‫دولة‪ .‬وتستهدف أعمال القمة مجتمع‬ ‫رواد التكنولوجيا واألعمال‪ ،‬من خالل‬ ‫محاورها الرئيسية الـــ‪ :3‬االستثمار‪،‬‬ ‫والتكنولوجيا‪ ،‬والقوى العظمى‪.‬‬ ‫وقــالــت سلمى احلــريــرى‪ ،‬مؤسس‬ ‫الــقــمــة‪ ،‬إنــهــا تستهدف وضــع ريــادة‬ ‫األعمال التكنولوجية أمام مستثمرين‬ ‫مــن مختلف الـ ــدول‪ ،‬والتركيز على‬ ‫التشبيك بينهم وبني رواد األعمال من‬ ‫إفريقيا والشرق األوســط‪ ،‬من خالل‬ ‫توفير فرصة للنقاش وتبادل الرؤى مع‬ ‫املستثمرين ورواد األعمال حول رأس‬ ‫املال واألسواق الناشئة‪.‬‬ ‫وأضافت أن القمة شــارك بها ‪30‬‬ ‫شركة ناشئة فى مجال التكنولوجيا‬ ‫الواعية فى منطقة الشرق األوسط‬

‫اجتماعا مع الـــ‪ 16‬قاض ًيا‬ ‫مجلس إدارة الــنــادى‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ووكيل نيابة‪ ،‬أعضاء قائمة «الوسط» التى يترأسها‪،‬‬ ‫فى مقر النادى بوسط القاهرة‪« :‬ذلك لبلورة رغبات‬ ‫القضاة التى مت رصدها من خالل جوالت أعضاء‬ ‫القائمة فى املحاكم والنيابات املختلفة‪ ،‬متهيدًا‬ ‫إلصدار البرنامج االنتخابى الواقعى للقائمة‪ ،‬خالل‬ ‫األيام القليلة املقبلة ليكون معبراً عن رغبات القضاة‬ ‫وتطلعاتهم وآمالهم فى حياة أفضل»‪ ،‬مشيرا إلى‬ ‫أنه أكبر املرشحني سنًا‪ ،‬وال يبتغى من وراء ترشحه‬ ‫سوى استقالل القضاء‪.‬‬ ‫وعــقــدت قــائــمــة «خــادمــى الــقــضــاة»‪ ،‬برئاسة‬ ‫املستشار أحمد الشافعى‪ ،‬رئيس محكمة جنايات‬ ‫املنصورة‪ ،‬املرشح على رئاسة النادى‪ ،‬والتى تضم‬ ‫املستشارين جمال القيسونى‪ ،‬وعالء العش‪ ،‬وعال‬ ‫حسني‪ ،‬السيدة الوحيدة املرشحة باالنتخابات‪،‬‬

‫جانب من فعاليات قمة التكنولوجيا بسهل حشيش‬

‫وإفريقيا‪ ،‬مت اختيارها على مدار عام‬ ‫كامل للمشاركة‪ ،‬حيث تركز عملها على‬ ‫تقدمي حلول فورية ملشاكل املجتمع‬ ‫باستخدام التقنيات املتقدمة مثل‬ ‫الذكاء االصطناعى وتقنيات الواقع‬ ‫االفتراضى‪ ،‬وغيرها‪ ،‬جنباً إلى جنب‬ ‫مع مجموعة من املستثمرين العامليني‬

‫تصوير‪ -‬فؤاد اجلرنوسى‬

‫واإلقليميني واملحليني‪.‬‬ ‫وأوضــحــت أن القمة تبنت عــد ًدا‬ ‫من املشاريع التى تستخدم تقنيات‬ ‫التكنولوجيا الــواعــيــة فــى مجاالت‬ ‫الزراعة والتعليم والطاقة النظيفة‪،‬‬ ‫واستخدامات تقنيات الطباعة ثالثية‬ ‫األبــعــاد‪ ،‬فــى عمل أط ــراف صناعية‬

‫وغيرها مــن االستخدامات الطبية‬ ‫والبيئية املختلفة‪.‬‬ ‫وأشار وائل احلتو‪ ،‬الرئيس التنفيذى‬ ‫للشركة املصرية للمنتجعات السياحية‬ ‫بسهل حشيش‪ ،‬إلــى أنــه من عناصر‬ ‫تطوير املنطقة جذب رواد وأصحاب‬ ‫املشاريع املختلفة التى تعمل باستخدام‬ ‫الطاقة النظيفة واخلاليا الشمسية‪،‬‬ ‫وغ ــي ــره ــا مـــن األن ــش ــط ــة املــتــعــلــقــة‬ ‫بالتنمية املستدامة فى سهل حشيش‪،‬‬ ‫إلعطائهم الفرصة للتجريب‪ ،‬ومت‬ ‫دعوة عدد من املطورين فى مجاالت‬ ‫استخدامات الطاقة النظيفة والبنية‬ ‫التحتية للمساهمة فى تطوير املنطقة‪.‬‬ ‫وقالت باسمة عبدالرحمن‪ ،‬عضو‬ ‫مجلس إدارة املــنــتــدى االقــتــصــادى‬ ‫العاملى‪ ،‬أحد رواد األعمال فى مجال‬ ‫البناء األخــضــر بــالــعــراق‪ ،‬إن هناك‬ ‫اهتماما كبيرا بريادة األعمال من قبل‬ ‫املنتدى االقتصادى العاملى‪ ،‬خاصة فى‬ ‫مناطق النزاعات‪ ،‬حيث يهتم املنتدى‬ ‫بالتشبيك بني املسؤولني احلكوميني‬ ‫ورواد األعــمــال مــن مختلف الــدول‬ ‫لدعمهم حلل املشاكل‪.‬‬

‫اجلانب الباكستانى فى مشاركة جميع اخلبرات‬ ‫مع الدول الصديقة والشقيقة‪.‬‬ ‫فى السياق نفسه‪ ،‬عبر اجلانب املصرى عن‬ ‫أهمية التدريب فى تبادل اخلبرات القتالية فى‬ ‫ضــوء العالقات العسكرية املتميزة بني البلدان‬ ‫الثالثة‪ ،‬وأن التدريب أظهر ما وصلت إليه القوات‬

‫«القضاء اإلدارى» تؤيد إلغاء‬ ‫تعيين ‪ 360‬موظ ًفا بالمحاكم‬ ‫البحيرة‪ -‬حمدى قاسم‪:‬‬

‫أيـ ــدت ال ــدائ ــرة «‪ 44‬طــعــون استئنافية»‬ ‫لــإســكــنــدريــة والــبــحــيــرة‪ ،‬مبحكمة القضاء‬ ‫اإلدارى باإلسكندرية‪ ،‬برئاسة املستشار حسنى‬ ‫محمد السالمونى‪ ،‬إلــغــاء قــرار تعيني ‪360‬‬ ‫موظ ًفا من العاملني باملحاكم والــصــادر لهم‬ ‫قــرار بالتعيني منذ عام ‪ ،2007‬بسبب جتاوز‬ ‫أحــد األشخاص املتقدمني للوظيفة‪ ،‬وتعيني‬ ‫آخــريــن أقــل منه فــى املجموع‪ .‬وقــال محمد‬ ‫وهبة املحامى‪ ،‬إن احلكم رقم ‪ ٥٣٦١‬لسنة ‪٥٥‬‬ ‫الصادر من املحكمة اإلداريــة بالبحيرة ألغى‬ ‫قرار تعيني ‪ ٣٦٠‬موظ ًفا بوزارة العدل منهم ‪73‬‬ ‫موظ ًفا مبحكمة دمنهور االبتدائية والصادر‬ ‫لهما قراران رقما ‪٦٣٢٨‬و‪ ٦٣٢٦‬لسنة ‪ ٢٠٠٧‬من‬ ‫مساعد وزير العدل لشؤون املحاكم بتعيينهم‪،‬‬ ‫كما مت تأييد احلكم باحلكم رقم ‪١٣٣١‬لسنة ‪٥٠‬‬ ‫موضحا أن‬ ‫طعون ليصبح احلكم نهائيا وباتا‪،‬‬ ‫ً‬ ‫موكله حاصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية‬ ‫بتقدير عــام جيد‪ ،‬ومت تخطيه فــى التعيني‬ ‫وتعيني من هم أقل منه فى درجات التقدير‪.‬‬ ‫وجــاء فــى حيثيات احلكم االستئنافى أن‬ ‫القرارين أخــا مببدأ تكافؤ الفرص ومبدأ‬ ‫املساواة مبا يخالف الدستور املصرى‪.‬‬

‫بروتوكول تعاون بين «الفنية العسكرية» وجامعة القاهرة‬ ‫كتبت‪ -‬داليا عثمان‪:‬‬

‫وقعت الكلية الفنية العسكرية بروتوكول تعاون‬ ‫مع جامعة القاهرة بحضور مدير الكلية الفنية‬ ‫العسكرية وعدد من أعضاء هيئة التدريس ورئيس‬ ‫جامعة القاهرة وعميدى كلية الهندسة والعلوم‬ ‫ووكيلى كلية الهندسة وكلية العلوم لشؤون الدراسات‬ ‫العليا والبحوث‪ ،‬وذلك فى إطار حرص القيادة العامة‬ ‫للقوات املسلحة على تبادل اخلبرات العلمية والعملية‬ ‫ودعم األنشطة البحثية‪ .‬وتضمن البروتوكول التعاون‬ ‫فى مجاالت العمل البحثى املشترك وتبادل اخلبرات‬ ‫وتأهيل الكوادر البشرية من خالل برامج تعليمية‬ ‫وتدريبية مختلفة ودعم وتسويق التكنولوجيا واإلبداع‬ ‫ودعم براءات االختراع وريادة األعمال ونشر سياسة‬ ‫امللكية الفكرية واملشاركة فى املــؤمتــرات العملية‬ ‫وورش العمل والندوات البحثية العلمية فى مجال‬ ‫البحث العلمى واملؤمتر الدولى لبحوث وابتكارات‬ ‫الطلبة واملسابقات الدولية التى تتم لدى الطرفني‪.‬‬

‫مؤمت ًرا فى مقر محكمة طنطا االبتدائية‪ ،‬وأعلنت‬ ‫البرنامج االنتخابى‪ ،‬والذى يركز على‪« :‬تشكيل جلنة‬ ‫تشريعية تقوم بصياغة بعد تعديالت القوانني التى‬ ‫ترى لها لزو ًما لذلك ويكون لها إبــداء مالحظات‬ ‫مكتوبة بشأن أى قانون يتم نقاشه‪ ،‬وترفعها ملجلس‬ ‫النواب‪ ،‬وبالنسبة للمحور االقتصادى واخلدمى‪،‬‬ ‫فيتم تدشني مبادرة االكتفاء الذاتى من خالل إقامة‬ ‫معارض فى كل املناسبات واألعياد وإحياء فكرة‬ ‫القرض احلسن»‪.‬‬ ‫وقال املستشار شادى شلبى‪ ،‬رئيس االستئناف‬ ‫باإلسكندرية‪ ،‬واملرشح املستقل على مقعد الرئاسة‬ ‫إنــه بــدأ جوالته االنتخابية باإلسكندرية‪ ،‬وجـ ٍـار‬ ‫إع ــداد برنامجه االنتخابى‪ ،‬موضحاً أن فكرة‬ ‫ترشحه كــشــاب القــت قــبــوالً كــبــيـ ًرا بــن زمالئه‬ ‫وأعضاء اجلمعية العمومية‪.‬‬

‫جانب من توقيع بروتوكول الفنية العسكرية وجامعة القاهرة‬

‫وعــلــى هــامــش فعاليات توقيع الــبــروتــوكــول مت‬ ‫اإلعالن عن تقدمي حافظة اإليداع اخلاصة بتسجيل‬ ‫بــراءة االخــتــراع مبكتب تسجيل ب ــراءات االختراع‬ ‫املصرى بأكادميية البحث العلمى والتكنولوجيا من‬ ‫خالل مكتب نقل وتسويق التكنولوجيا ودعم براءات‬ ‫االخــتــراع بالكلية الفنية العسكرية حتــت عنوان‬ ‫«مخلوط مبتكر لتحسني الرقم األوكتينى للجازولني‬ ‫املصرى» والذى يعد إحدى ركائز التعاون بني الكلية‬ ‫الفنية العسكرية وجامعة القاهرة‪.‬‬ ‫من ناحية أخرى وقعت إدارة التعليم والتدريب‬ ‫املــهــنــى لــلــقــوات املــســلــحــة‪ ،‬ومــؤســســة الــســويــدى‬ ‫إليكتريك‪ ،‬التابع لها مدرسة (السويدى إليكتريك‬ ‫الثانوية الفنية للتعليم والتدريب املزدوج)‪ ،‬بروتوكول‬ ‫تعاون‪ ،‬استمراراً جلهود القوات املسلحة فى خدمة‬ ‫املجتمع وإع ــداد وتأهيل الشباب ملتطلبات سوق‬ ‫العمل وتطوير أداء نظام التعليم الفنى والتدريب‬ ‫املهنى ومخرجاته فى مصر‪.‬‬

‫املشاركة من مستوى راق‪ ،‬فى كل مرحلة‪ ،‬بدءاً من‬ ‫مرحلة التخطيط والتنسيق وحتى مرحلة التنفيذ‪.‬‬ ‫حضر املرحلة اخلتامية عدد من قادة وضباط‬ ‫القوات املسلحة املصرية والباكستانية واألردنية‬ ‫واملــلــحــق العسكرى املــصــرى واملــلــحــق العسكرى‬ ‫األردنى‪.‬‬

‫معاً‬ ‫د‪ .‬عمرو الشوبكى‬

‫‪amr.elshobaki@gmail.com‬‬

‫عزل ترامب‬

‫بدأ النواب الدميقراطيون رحلة طويلة‬ ‫ومــعــقــدة مــن أج ــل ع ــزل الــرئــيــس تــرامــب‬ ‫عقب توجيه اتهامات تتعلق مبضمون مكاملة‬ ‫تليفونية أجراها فى ‪ 25‬يوليو املاضى مع‬ ‫رئيس أوكرانيا يطالبه فيها بالتحقيق فى‬ ‫مــزاعــم فــســاد تخص جنــل منافسة جون‬ ‫بــايــدن‪ ،‬بل ذكــرت بعض التقارير أنــه علق‬ ‫مساعدات عسكرية ألوكرانيا تقدر مباليني‬ ‫الدوالرات حتى تبدأ فى هذه التحقيقات‪.‬‬ ‫وقــد تكون هــذه القضية مبثابة القشة‬ ‫التى قصمت ظهر البعير‪ ،‬خاصة أن لترامب‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫حافل من املعارك الفجة مع فريقه‬ ‫تاريخا‬ ‫الرئاسى ووزراء فى حكومته‪ ،‬والعديد من‬ ‫املسؤولني الكبار‪ ،‬وقطاعات من مؤسسات‬ ‫الـ ــدولـ ــة‪ ،‬خ ــاص ــة الــقــضــاء وامل ــخ ــاب ــرات‬ ‫واخلارجية وغيرهم‪.‬‬ ‫واحلقيقة أن اللغة املبتذلة التى يستخدمها‬ ‫ترامب وتقلباته املزاجية أدت إلى دخوله فى‬ ‫صراع مفتوح مع مؤسسات الدولة وقطاع‬ ‫واسع من الرأى العام‪ ،‬وهى معركة حقيقية‬ ‫بعيدا عن نظريات املؤامرة وأوهام االنقالب‬ ‫املــزعــوم عليه‪ ،‬وتـــدار بأساليب قانونية‬ ‫ودميقراطية‪ ،‬تختلف متاما عن كثير من‬ ‫األساليب غير الدميقراطية وغير القانونية‬ ‫التى أدارت بها مؤسسات الدولة األمريكية‬ ‫كثي ًرا من صراعاتها اخلارجية‪.‬‬ ‫معارك ترامب الشخصية والسياسية مع‬ ‫رئيسة البرملان وقبلها مع شخصيات نافذة‬ ‫فى البيت األبيض‪ ،‬كما سبق أن شتم املدير‬ ‫السابق ملكتب التحقيقات الفيدرالية‪ ،‬وشتم‬ ‫وزير العدل السابق (الذى يفترض أيضا أنه‬ ‫عينه) ألنهم جميعا أداروا مؤسساتهم‪ ،‬وفق‬ ‫قواعد وتقاليد مهنية ال يعرفها ترامب‪.‬‬ ‫وإذا كانت املؤسسات األمريكية ال تستطيع‬ ‫أن تواجه ترامب إال بالقانون فإن األخير‬ ‫أيضا ال يستطيع أن يواجهها إال بالدستور‬ ‫والقانون‪ ،‬فال ميكنه أن يطيح بكل قيادات‬ ‫هذه األجهزة أو «يفورها»‪ ،‬كما يحدث فى‬ ‫بالد العالم الثالث‪ ،‬حتى تصبح مجرد منفذ‬ ‫ألوامر الرئيس‪ ،‬فهى مؤسسات دولة مهنية‬ ‫وليست مؤسسات نظام أو رئيس‪.‬‬ ‫إن اإلجراءات التى بدأها الكوجنرس لن‬ ‫تؤدى غالبا إلى عزل ترامب‪ ،‬وسيبدأ بإجراء‬ ‫حتقيقات من خالل جلان مصغرة‪ ،‬وكل جلنة‬ ‫تتخصص فى نقطة أو أمر قد يكون على صلة‬ ‫بالقضية‪ ،‬مثل جلان العالقات اخلارجية‪ ،‬أو‬ ‫العمليات املالية‪ ،‬أو العدل‪ .‬وسيحضر شهود‬ ‫للشهادة فى جلسات علنية‪ ،‬ويحق ملحامى‬ ‫الرئيس املشاركة فى هذه اجللسات‪ ،‬وإذا‬ ‫خلصت اللجان إلى ترجيح االتهامات ضد‬ ‫الرئيس‪ ،‬فإنها تصدر «توصية باستخدام‬ ‫نصوص العزل» ألن القرار النهائى بالعزل‬ ‫سيكون من مجلس الشيوخ وبأغلبية الثلثني‪،‬‬ ‫واملعروف أن اجلمهوريني لديهم ‪ 53‬مقعدًا‬ ‫من أصل مائة فى مجلس الشيوخ‪ ،‬وبالتالى‬ ‫يحتاج قرار عزله إلى تخلى ما يقرب من ‪20‬‬ ‫نائ ًبا جمهور ًيا عن رئيسهم‪ ،‬وهو ما ال توجد‬ ‫مؤشرات عليه حتى اآلن‪.‬‬ ‫اختار الدميقراطيون أن يضعفوا الرئيس‬ ‫بهذه اإلج ــراءات قبل انتخابات الرئاسة‪،‬‬ ‫ألنهم على األرجح لن يستطيعوا عزله‪ ،‬ولكن‬ ‫هل سيضعفونه فعال قبل انتخابات الرئاسة‬ ‫أم سيرتدى ترامب ثــوب الضحية ويحقق‬ ‫الفوز غير املتوقع فى انتخابات الرئاسة؟‪.‬‬

‫دفعة جديدة من أطباء الماجستير‬ ‫والدكتوراه للتكليف بالقوات المسلحة‬

‫وفقا ً لتقييم جلنة االختبار‪.‬‬ ‫كتبت‪ -‬داليا عثمان‪:‬‬ ‫ويــتــقــدم املــرشــح بــتــعــهــدات كــتــابــيــة تضمن‬ ‫صـــدق الــفــريــق أول مــحــمــد زكــــى‪ ،‬الــقــائــد‬ ‫العام للقوات املسلحة‪ ،‬وزيــر الــدفــاع واإلنتاج االلتزام الكامل بشروط التقدم للتكليف بالصفة‬ ‫احلربى‪ ،‬على اإلعــان عن قبول دفعة جديدة العسكرية مع التأكيد على أن تكون البيانات‬ ‫املدرجة فى أوراق القبول والتى‬ ‫«دفعة مــارس ‪ »2020‬من األطباء‬ ‫مت عــلــى أســاســهــا قــبــول املــرشــح‬ ‫البشريني واألســنــان والصيادلة‪،‬‬ ‫صــحــيــحــة طـــــوال ف ــت ــرة وجــــوده‬ ‫احلــاصــلــن أو احل ــاص ــات على‬ ‫بــالــقــوات املــســلــحــة‪ ،‬وأن يــلــتــزم‬ ‫درجـــة املــاجــســتــيــر أو الــدكــتــوراه‬ ‫املــرشــح بــارتــداء الــزى العسكرى‬ ‫فــى جميع التخصصات الطبية‬ ‫املعمول به بالقوات املسلحة‪ ،‬وال‬ ‫للتكليف للعمل بالقوات املسلحة‬ ‫يسمح ملن أدى اخلدمة العسكرية‬ ‫بالصفة العسكرية‪.‬‬ ‫كضابط احتياط الترشح للتكليف‬ ‫وتــتــضــمــن الـ ــشـ ــروط الــعــامــة‬ ‫بالصفة العسكرية‪.‬‬ ‫للقبول أن يكون املرشح ووالــداه‬ ‫ويشترط أال يزيد عمر املرشح‬ ‫وأجداده مصريني وغير مكتسبني‬ ‫ع ــل ــى ‪ 34‬س ــن ــة فـــى ‪ 30‬يــونــيــو‬ ‫أو متقدمني للحصول على جنسية‬ ‫‪ 2020‬بالنسبة لألطباء البشريني‬ ‫دولة أخرى‪ ،‬وأال يكون سبق احلكم‬ ‫والصيادلة واألسنان احلاصلني أو‬ ‫عليه بعقوبة جنائية أو فى جرمية‬ ‫محمد زكى‬ ‫احلاصالت على درجة املاجستير‬ ‫مخلة بالشرف‪ ،‬وأن يكون حسن‬ ‫السير والسلوك‪ ،‬مع إرفاق املعاملة التجنيدية وعــلــى ‪ 38‬ســنــة فــى نــفــس الــتــاريــخ بالنسبة‬ ‫للمرشح‪ ،‬وأن يكون الئقاً طبياً طبقاً لشروط للحاصلني أو احلاصالت على درجة الدكتوراه‪،‬‬ ‫الــلــيــاقــة الــطــبــيــة املــقــررة مــن املــجــلــس الطبى وأال يقل التقدير عــن جيد فــى البكالوريوس‬ ‫العسكرى العام‪ ،‬وأن يجتاز بنجاح االختبارات أو املاجستير أو الدكتوراه‪ ،‬وأن يكون الطبيب‬ ‫النفسية واالختبار الشخصى «كشف الهيئة»‪ ،‬أمضى فترة االمتياز‪.‬‬


‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫وجدتها‬ ‫نيوتن‬

‫‪newtonalmasry4@gmail.com‬‬

‫خيال سياسى مشروع‬

‫قبل يومني احتفلت أملانيا بالذكرى الثالثني‬ ‫لسقوط جدار برلني‪ .‬حائط خرسانى مهول‬ ‫كان يفصل بني أملانيا الشرقية وأملانيا الغربية‪.‬‬ ‫ميتد ملسافة تقترب من املسافة بني القاهرة‬ ‫واإلسكندرية‪ .‬أملانيا التى خاضت احلرب‬ ‫العاملية األولى‪ .‬وما تعرضت له من إجحاف‬ ‫فى معاهدة فرساى دفعها إلى خوض احلرب‬ ‫العاملية الثانية‪.‬‬ ‫خــشــى الــغــرب كــلــه مــن عـ ــودة الــوحــدة‬ ‫إلــى أملانيا‪ .‬أن تستعيد قوتها مــرة أخــرى‪.‬‬ ‫حاصروها باتفاقيات ومعاهدات‪ .‬انتهت إلى‬ ‫استيعابها داخل إطار يضم الدول األوروبية‪.‬‬ ‫مبا فيها الدول التى احتلتها أملانيا ذات يوم‪.‬‬ ‫إذن‪ ،‬فاستيعاب األعــداء املحتملني داخل‬ ‫وحدة إقليمية ليس كفرا وال عمال من أعمال‬ ‫الشيطان‪ .‬بل يكاد يكون الوسيلة املثلى لنزع‬ ‫أنياب وتقليم أظافر العدو املحتمل‪.‬‬ ‫من يتذكر تصريحات بورقيبة فى أوائل‬ ‫الستينيات‪ .‬عندما دعا إلى إقامة سالم مع‬ ‫إسرائيل‪ .‬بل ذهب إلى القول‪ :‬إنه لو مت هذا‬ ‫السالم لتأهلت إسرائيل لتصبح عضوا فى‬ ‫اجلامعة العربية‪ .‬كل ذلك كان سابقا حلرب‬ ‫‪ 67‬بكل مــا أتــت بــه‪ .‬سابقا ملــا أقــدم عليه‬ ‫السادات ليذهل به العالم بعد حرب ‪.73‬‬ ‫اليوم اهتمام أمريكا املباشر بدول الشرق‬ ‫األوسط خفُت ولم يعد كما كان‪ .‬بعد جناحها‬ ‫فى إنتاجها املتصاعد من البترول والغاز‬ ‫الــصــخــرى‪ .‬إال أن أعينها الت ــزال مسلطة‬ ‫على بترول املنطقة‪ .‬فهو الذى يحدد أسعار‬ ‫البترول عامليا‪ .‬مبا فيه البترول الصخرى‬ ‫الــذى بقى ملكا ملالكى األراضــى وما حتتها‬ ‫فى أمريكا‪.‬‬ ‫لنا أن نتساءل‪ :‬كيف سيكون شكل الشرق‬ ‫األوسط لو خرجت أمريكا من الكادر متاما؟‬ ‫ماذا لو بدأنا نعمل على حل مشاكلنا مع إيران‬ ‫مباشرة دون وساطة أمريكية؟‬ ‫لتكن البداية بتقدمي حسن النية‪ .‬وهو أمر‬ ‫يستدعى أن تبدأ إيران بإعادة الثالث جزر‬ ‫التى استولت عليها من اإلمــارات‪ .‬لو حدث‬ ‫ذلك‪ .‬ما املانع أن نقيم حلفا مباشرا يضم‬ ‫إيران ودول اخلليج والسعودية ومصر؟ بعدها‬ ‫نستأصل الــداء واألخــطــار التى تكاد تدمر‬ ‫املنطقة كلها‪.‬‬ ‫بعد أن أخــذت مصر املبادرة فى السالم‬ ‫مع إسرائيل‪ .‬ما املانع من تعميم هذه املبادرة‬ ‫بــوضــوح‪ .‬ب ـ ً‬ ‫ـدل ممــا هــو جــار عبر األب ــواب‬ ‫اخللفية‪ .‬ليكن هذا مقابل وقف التعديات‬ ‫اإلســرائــيــلــيــة عــلــى الفلسطينيني وعــلــى‬ ‫أراضيهم‪ .‬سيكون شيئا مقابل شىء‪ .‬بعدها‬ ‫ستنعم املنطقة بالتطبيع والتبادل التجارى‬ ‫واالستثمارات على أعلى مستوى‪.‬‬ ‫قد يتم ذلك بتطوير دور اجلامعة العربية‪.‬‬ ‫هذا التجمع الذى أصبح مثيرا للتندر والرثاء‪.‬‬ ‫ً‬ ‫فاعل اقتصاد ًيا واستراتيجيا‪.‬‬ ‫ليصبح جتم ًعا‬ ‫أيا كان املقابل مرو ًرا بتغيير ميثاقها العقيم‪.‬‬ ‫انتهاء بتغيير اسم اجلامعة ذاته‪ .‬لكى نبدأ فى‬ ‫املنطقة من حيث انتهى اآلخرون‪ .‬ونتخارج من‬ ‫التجارب الفاشلة بعد أن ثبت عدم جدواها‪.‬‬

‫«الوزراء»‪ 62568 :‬شكوى وطل ًبا واستغاثة خالل أكتوبر‬ ‫‪« 9‬التموين» أعلى الوزارات استقبا ًال للشكاوى بنسبة ‪ %13‬و«التعليم» بنسبة ‪%9‬‬

‫كتب‪ -‬محمد عبد العاطى‪:‬‬

‫تلقت منظومة الشكاوى احلكومية املــوحــدة‪،‬‬ ‫برئاسة مجلس الوزراء‪ ،‬خالل شهر أكتوبر املاضى‪،‬‬ ‫نحو ‪ 62‬أل ًفا و‪ 568‬شكوى وطل ًبا واستغاثة‪ ،‬تنفيذاً‬ ‫لتعليمات الــدكــتــور مصطفى مــدبــولــى‪ ،‬رئيس‬ ‫مجلس ال ــوزراء‪ ،‬بتيسير سبل تواصل املواطنني‬ ‫مع احلكومة‪ ،‬وتلقى ورصــد الشكاوى من خالل‬ ‫املنظومة وسرعة التنسيق مع اجلهات احلكومية‬ ‫إلزالة أسباب تلك الشكاوى‪.‬‬ ‫وقال التقرير إنه مت االنتهاء من فحص ومراجعة‬ ‫‪ 61‬أل ًفا و‪ 957‬شكوى‪ ،‬وتوجيه ‪ 46‬أل ًفا ‪ 613‬شكوى‬ ‫جلــهــات االخــتــصــاص‪ ،‬ومت حفظ ‪ 15‬أل ـ ًفــا ‪344‬‬ ‫شكوى وف ًقا لضوابط فحص ومراجعة الشكاوى‬ ‫قبل توجيهها للجهات املختصة‪ ،‬ومنها على سبيل‬ ‫املثال التكرار وعــدم االختصاص‪ ،‬وعــدم صحة‬ ‫بيانات ومحتويات الشكوى‪ ،‬وإزالة أسباب الشكوى‪،‬‬ ‫وجار استكمال فحص ‪ 611‬شكوى وطلبا‪ ،‬متهيداً‬ ‫التخاذ الالزم بشأنها‪.‬‬ ‫وقــال املستشار نــادر سعد‪ ،‬املتحدث الرسمى‬ ‫بــاســم مجلس الــــــوزراء‪ ،‬إن الــدكــتــور مصطفى‬ ‫مدبولى‪ ،‬رئيس مجلس الــوزراء‪ ،‬استعرض تقريرا‬ ‫بــهــذا الــشــأن‪ ،‬أع ــده الــدكــتــور ط ــارق الــرفــاعــى‪،‬‬ ‫مــديــر املنظومة‪ ،‬تــنــاول اإلشـــارة إلــى أن نصيب‬ ‫قطاعات اإلسكان واملرافق‪ ،‬والتموين‪ ،‬والتضامن‬ ‫االجتماعى‪ ،‬والقوى العاملة‪ ،‬والتعليم‪ ،‬والبيئة‪،‬‬ ‫واخلــدمــات الصحية وصــل إلــى ‪ %79‬تقريباً من‬ ‫إجمالى الشكاوى والطلبات وااللتماسات خالل‬ ‫الشهر‪.‬‬ ‫وكانت أعلى الوزارات استقباالً لشكاوى وطلبات‬ ‫والتماسات املواطنني وتفاع ً‬ ‫ال معها هــى وزارة‬ ‫التموين والتجارة الداخلية بنسبة ‪ %13‬من إجمالى‬ ‫الشكاوى املُوجهة‪ ،‬تليها وزارة التضامن االجتماعى‬ ‫بنسبة ‪ ،%11‬ثم وزارة اإلسكان واملرافق واملجتمعات‬ ‫العمرانية بنسبة ‪ ،%10‬ثم وزارة التربية والتعليم‬ ‫بنسبة ‪ ،%9‬ووزارة الصحة والسكان بنسبة ‪،%7‬‬ ‫ووزارة الداخلية ‪ ،%5‬بينما جاءت أعلى املحافظات‬

‫تصوير‪ -‬سليمان العطيفى‬

‫جانب من اجتماع مجلس الوزراء برئاسة مدبولى‬

‫استقباالً لشكاوى وطلبات والتماسات املواطنني هى‬ ‫محافظة القاهرة بنسبة ‪ ،%7‬تليها محافظة اجليزة‬ ‫بنسبة ‪ ،%4‬ثم محافظتا اإلسكندرية والدقهلية‬ ‫بنسبة ‪ %3‬لكل منهما‪ ،‬ثم محافظة الشرقية بنسبة‬ ‫‪ ،%2‬تليها محافظات البحيرة واملنوفية والقليوبية‬ ‫بنسبة ‪ %1‬لكل منها‪.‬‬ ‫وحققت وزارة الصحة أعلى نسبة إجناز لشكاوى‬ ‫الشهر‪ ،‬تليها وزارات الكهرباء والطاقة املتجددة‪،‬‬ ‫واإلسكان واملرافق واملجتمعات العمرانية‪ ،‬واألوقاف‪،‬‬ ‫والبترول والــثــروة املعدنية‪ ،‬والبيئة‪ ،‬والنقل‪ ،‬كما‬ ‫حققت محافظة البحيرة أعلى نسب استجابة خالل‬

‫الشهر‪ ،‬تليها محافظات املنوفية‪ ،‬وكفر الشيخ‪،‬‬ ‫والشرقية‪ ،‬والسويس‪ ،‬والقليوبية‪ ،‬واملنيا‪.‬‬ ‫وقال الرفاعى إن نتائج حتليل اإلجراءات املُنفذة‬ ‫مبعرفة اجلهات املُختصة أظهرت تطوراً فى سرعة‬ ‫استجابة وجــودة اإلج ــراءات املتبعة من اجلهات‬ ‫احلكومية املعنية بالتعامل مع الشكاوى التى قد‬ ‫متثل ضرراً أو خطورة على حياة املواطنني‪ ،‬حيث‬ ‫يتم التنسيق مع اجلهات فور ورود أو رصد هذه‬ ‫الشكاوى أو البالغات لسرعة اتخاذ الالزم بشأنها‬ ‫ومتابعة اإلجراءات املنفذة وتوثيقها بالصور أثناء‬ ‫وبعد إزالة أسباب تلك الشكاوى‪.‬‬

‫وأشـــار إلــى أن هــذه االســتــجــابــات السريعة‬ ‫تساهم إيجابياً فى احلد من أسباب احلــوادث‬ ‫ودرء أزمــات أو كــوارث محتملة احلــدوث‪ .‬ومن‬ ‫اجلــهــات الــتــى تسجل ســرعــة استجابة الهيئة‬ ‫العامة للطرق والكبارى‪ ،‬والشركة القابضة ملياه‬ ‫الشرب والــصــرف الصحى وشركاتها التابعة‪،‬‬ ‫وشركات الكهرباء والغاز‪.‬‬ ‫ورصدت املنظومة ‪ 721‬شكوى خالل الفترة من‬ ‫‪ 22‬إلى ‪ 27‬أكتوبر ‪ ،2019‬بشأن تضرر أصحابها‬ ‫من تداعيات وآثار األمطار الغزيرة التى سقطت‬ ‫على عدد من املحافظات‪.‬‬

‫شركات أدوية عالمية تعلن التوسع فى استثماراتها بمصر‬

‫‪ 9‬وزيرة االستثمار‪ :‬إزالة أى عقبات بالتنسيق بين وزارتى التعاون الدولى والصحة والسكان‬

‫كتب‪ -‬وليد مجدى‪:‬‬

‫أكد ممثلو شركات األدوية العاملية رغبتهم فى‬ ‫التوسع فى استثماراتهم مبصر فى ظل ما تتمتع‬ ‫به من موقع يجعلها مركزا إقليميا لشركاتهم فى‬ ‫منطقة الشرق األوســط وإفريقيا‪ ،‬واالستفادة‬ ‫من احلوافز التى تضمنها قانون االستثمار بعد‬ ‫التعديالت األخيرة عليه‪ ،‬مشيدين باإلجراءات‬ ‫الــتــى مت اتــخــاذهــا لــتــحــســن بــيــئــة االســتــثــمــار‬ ‫وتشجيعه‪ ،‬فضال عن اجلهود التى قامت بها‬ ‫وزارة االستثمار والتعاون الدولى‪ ،‬بالتنسيق مع‬ ‫وزارة الصحة‪ ،‬فى إزالــة العقبات التى تواجه‬ ‫املستثمرين فى قطاع األدوية‪ .‬وبحثت الدكتورة‬ ‫سحر نصر‪ ،‬وزير االستثمار‪ ،‬أمس‪ ،‬فى اجتماع‬ ‫مع عدد من ممثلى الشركات العاملية املستثمرة‬

‫فــى قــطــاع األدوي ــة فــى مــصــر‪ ،‬بحضور‬ ‫الــدكــتــور تــامــر عــصــام‪ ،‬نــائــب وزي ــرة‬ ‫الــصــحــة والــســكــان لــشــؤون الـــدواء‪،‬‬ ‫زيادة استثمارات الشركات العاملية‬ ‫ف ــى م ــج ــال األدويــــــة ف ــى مــصــر‪،‬‬ ‫وإزالــــة أى عــقــبــات تــواجــه عمل‬ ‫هذه الشركات من خالل التنسيق‬ ‫بني وزارتــى االستثمار والتعاون‬ ‫الدولى والصحة والسكان‪.‬‬ ‫وأكــــــدت الــــوزيــــرة تــطــلــع‬ ‫احل ــك ــوم ــة املــصــريــة‬ ‫ملزيد من مساهمة‬ ‫الشركات العاملية‬ ‫سحر‬ ‫فى عملية التنمية‬

‫فــى مــصــر‪ ،‬خــاصــة فــى مــجــال الصحة‬ ‫والــــــدواء‪ ،‬فــى إطـ ــار االســتــثــمــار فى‬ ‫رأس املــال الــبــشــرى‪ ،‬وحتــســن حياة‬ ‫املواطنني‪.‬‬ ‫وقال مدير إدارة األسواق الناشئة‬ ‫بشركة جونسون آنــد جونسون فى‬ ‫أوروبا والشرق األوسط‪ ،‬الويس دياز‬ ‫روبيو‪ ،‬إن شركته قامت بتوسعات فى‬ ‫مصر بقيمة ‪ 125‬مليون جنيه‪ ،‬خالل‬ ‫عام ‪ ،2019‬وذلك نتيجة حتسني مناخ‬ ‫االستثمار فى مصر‪ ،‬خاصة فى‬ ‫قــطــاع األدويـــة‪ ،‬مشيرا إلــى أن‬ ‫إجــمــالــى أعــمــال الــشــركــة فى‬ ‫مصر وصل إلى ‪ 2.3‬مليار‬

‫جنيه‪ .‬وأوض ــح ممثل منظمة فــارمــا لــأدويــة‪،‬‬ ‫سمير خليل‪ ،‬أن منظمته تضم ‪ 22‬شركة أجنبية‬ ‫تعمل فى قطاع الدواء فى مصر‪ ،‬مشيدا مبناخ‬ ‫االستثمار فى مصر‪ ،‬والذى يساعد شركته على‬ ‫العمل فى مجال تصنيع وتطوير األدوية‪.‬‬ ‫وأشــار عمرو ممــدوح‪ ،‬مدير شركة جالكسو‬ ‫سميث‪ ،‬إلى أن إجمالى استثمارات شركته فى‬ ‫مصر بلغ ‪ 800‬مليون دوالر‪ ،‬ويعمل بالشركة نحو‬ ‫‪ 15‬ألف عامل من خالل ‪ 10‬مصانع‪ ،‬موضحا أن‬ ‫الشركة ستنتهى خالل العام احلالى من خطى‬ ‫إنتاج جديدين لتصنيع الفولتارين باستثمارات‬ ‫‪ 100‬مليون جنيه‪ ،‬كما تعتزم افتتاح اخلط الثانى‬ ‫مبصنع الــســام باستثمارات ‪ 80‬مليون جنيه‬ ‫خالل عام ‪.2020‬‬

‫قضايا ساخنة‬

‫‪5‬‬

‫خط أحمر‬ ‫سليمان جودة‬

‫ال تخلو من سياسة!‬

‫أج ــد نفسى منشغ ً‬ ‫ال بــريــاضــات كثيرة‬ ‫ميارسها العالم‪ ،‬بخالف رياضة كرة القدم‪،‬‬ ‫وأتساءل على الدوام‪ :‬ملاذا ينشغل العالم بهذه‬ ‫الرياضة بــالــذات‪ ،‬أكثر بكثير ممــا ينشغل‬ ‫بسواها‪ ،‬رغم أن جميع الرياضات األخرى‬ ‫ال تخلو من التشويق‪ ،‬وال من اإلثــارة‪ ،‬وال من‬ ‫عناصر جذب االنتباه؟!‬ ‫فاالسكواش‪ ..‬مث ً‬ ‫ال‪ ..‬ليست أقل تشويقاً من‬ ‫كرة القدم‪ ،‬وال كرة السلة أقل إثــارة‪ ،‬وال كرة‬ ‫اليد أقل جذباً لالنتباه‪ ..‬وهكذا‪ ..‬وهكذا‪ ..‬إلى‬ ‫عشرات اللعبات األخرى!‬ ‫وتساؤل آخر‪ :‬ملاذا تظل الواليات املتحدة‬ ‫األمريكية أبعد ما تكون عن التفوق البارز فى‬ ‫الرياضات كلها تقريباً؟!‪ ..‬ففى بطولة العالم‬ ‫ألندية كرة اليد‪ ،‬التى استضافتها السعودية‬ ‫أغسطس املــاضــى‪ ،‬كانت هناك عشر فرق‬ ‫مشاركة‪ ،‬وكــان هناك نــادى نيويورك سيتى‬ ‫مشاركاً‪ ،‬ولكنه كان يتلقى الهزمية وراء الهزمية‬ ‫من غالبية األندية املشاركة‪ ،‬ولم يكن املتابع‬ ‫للبطولة يكاد يصدق أن هذا النادى الذى يتلقى‬ ‫هذه الهزائم يحمل اجلنسية األمريكية!‬ ‫وقد متنيت لو أنى وجدت إجابة على تساؤلى‬ ‫لدى الدكتور حسن مصطفى‪ ،‬رئيس االحتاد‬ ‫الدولى لكرة اليد‪ ،‬الذى دعا إلى البطولة‪ ،‬أو‬ ‫األستاذ محمد املنيع‪ ،‬رئيس االحتاد السعودى‪،‬‬ ‫الذى استضافها!‬ ‫وقــد عاشت الــواليــات املتحدة على أنها‬ ‫متفوقة فــى كــرة السلة دون غيرها‪ ،‬ولكن‬ ‫الذين تابعوا بطولة العالم فى هــذه الكرة‬ ‫على أرض الصني منتصف سبتمبر‪ ،‬الحظوا‬ ‫ورمبا فوجئوا‪ ،‬بأن الفريق األمريكى عجز عن‬ ‫الوصول إلى الدور النهائى فى البطولة‪ ،‬وفازت‬ ‫بها أسبانيا بامتياز!‬ ‫وليس ألمريكا بطوالت ظاهرة‪ ،‬وال حتى‬ ‫غير ظاهرة فى مالعب الساحرة املستديرة‪،‬‬ ‫بينما البرازيل التى تقع على مرمى حجر من‬ ‫األراضى األمريكية‪ ،‬تعرف البطوالت من وراء‬ ‫البطوالت فى هذه اللعبة!‬ ‫وعندما سمعت الرئيس األمريكى يتحدث‬ ‫فى االجتماعات األخيرة للجمعية العامة لألمم‬ ‫املتحدة‪ ،‬عن أن بالده متلك أقوى جيش فى‬ ‫العالم‪ ،‬وأنها تتمنى أال جتد نفسها مضطرة‬ ‫إلى استخدامه فى أى حرب‪ ،‬وأنها تستخدمه‬ ‫فى نشر مبادئ السالم والدميقراطية‪ ،‬بدا لى‬ ‫وكــأن واشنطن قــررت منذ البداية أن متلك‬ ‫أقــوى اجليوش‪ ،‬وأن تترك للعالم من حولها‬ ‫امتالك أقوى املالعب!‬ ‫صحيح أن كالم ترامب عن استخدام جيش‬ ‫بالده فى نشر السالم والدميقراطية كالم بال‬ ‫رصيد على األرض‪ ،‬ولكن هذا يظل حديثاً‬ ‫آخر!‪.‬‬ ‫وهى ال متلك اجليش األقوى فقط‪ ،‬ولكنها‬ ‫متلك االقتصاد األقــوى فى الوقت ذاتــه!‪..‬‬ ‫فكأنها قد امتلكت اجلندى األقوى‪ ،‬ثم ال ُعملة‬ ‫األقــوى‪ ،‬وجلست فى مكانها على اخلريطة‬ ‫تتابع العالم وهــو يلعب!‪ .‬على اعتبار أن‬ ‫السياسة ال تخلو من الرياضة‪ ،‬وال األخيرة‬ ‫تخلو من السياسة!‪.‬‬

‫بدء حجز وحدات اإلعالن الـ‪ 12‬بـ«اإلسكان االجتماعى» اليوم‬ ‫‪«9‬عبدالحميد»‪ :‬سعر الوحدة (‪ 3‬غرف وصالة) كاملة التشطيب يبلغ ‪ 197‬ألف جنيه‬

‫كتب ‪ -‬هشام عمر‪:‬‬

‫توقعات بخفض جديد لسعر‬ ‫الفائدة بقيمة ‪ 50‬نقطة أساس‬

‫‪9‬خبراء‪ :‬تراجع التضخم وتحسن الجنيه يدعمان التخفيض‬

‫كتب ‪ -‬محسن عبد الرازق وسناء عبد الوهاب‪:‬‬

‫تعقد جلنة السياسة النقدية فى البنك املركزى‪،‬‬ ‫اخلميس املقبل‪ ،‬اجتماعها الــدورى لبحث سعر‬ ‫الفائدة‪ ،‬وســط توقعات محللني وخــبــراء وبنوك‬ ‫اســتــثــمــار بخفض جــديــد‪ ،‬اســتــمــرارا للسياسة‬ ‫النقدية التيسيرية‪ ،‬واستمرار معدالت التضخم فى‬ ‫االنخفاض‪.‬‬ ‫توقع تقرير لشركة «إتــش سى لــأوراق املالية‬ ‫واالستثمار»‪ ،‬صــدر أمــس‪ ،‬خفض سعر الفائدة‬ ‫بقيمة ‪ 50‬نقطة أس ــاس‪ ،‬بعد تــراجــع التضخم‬ ‫السنوى للشهر الرابع على التوالى‪ ،‬مشيراً إلى‬ ‫أن صافى األصول األجنبية لدى قطاع البنوك بلغ‬ ‫‪ 5.2‬مليار دوالر فى سبتمبر املاضى‪ ،‬مقابل ‪3.7‬‬ ‫مليار دوالر فى أغسطس‪ ،‬ما يعكس التدفق اجليد‬ ‫للعملة األجنبية فى االقتصاد‪ ،‬وهو ما يفسر قوة‬ ‫العملة املحلية‪ ،‬خاصة مع ارتفاع قيمة اجلنيه أمام‬ ‫الدوالر بنسبة ‪ %10.3‬منذ بداية العام‪.‬‬ ‫وقــالــت مونيت دوس‪ ،‬محلل االقتصاد الكلى‬ ‫وقطاع البنوك بالشركة‪ ،‬إن العالم يشهد حاليا‬ ‫تطبيق سياسة التيسير النقدى‪ ،‬إذ قرر االحتياطى‬ ‫الفيدرالى األمريكى (البنك املركزى) خفض سعر‬ ‫الفائدة بـ ‪ 25‬نقطة أساس نهاية أكتوبر املاضى‪،‬‬ ‫لتصل بــذلــك إل ــى نــطــاق ‪ %1.5- %1.75‬كما‬ ‫خفضت تركيا ‪ 250‬نقطة أساس الشهر املاضى‪.‬‬ ‫وتوقعت دوس أن تهدأ الضغوط التضخمية إلى‬ ‫حد كبير حتى آخر العام اجلارى‪ ،‬لتصل إلى ‪%4.6‬‬

‫فى الربع األخير‪ ،‬رغم أن التضخم الشهرى فى‬ ‫ديسمبر هو األعلى واملتوقع أن يصل إلى ‪%7.8‬‬ ‫نظرا للتأثر السلبى بسنة األساس‪ ،‬وهو أقل بكثير‬ ‫من التضخم السنوى املستهدف للبنك املركزى‬ ‫عند ‪ )%3 ±( %9‬للربع الرابع من ‪ ،2020‬ما يسمح‬ ‫باستمرار تطبيق سياسة التيسير النقدية لتحفيز‬ ‫النمو االقتصادى ونشاط سوق املال‪.‬‬ ‫وأعرب محمد عبد العال‪ ،‬عضو مجلس إدارة‬ ‫بنكى قناة السويس والعربى السودانى‪ ،‬عن أمله‬ ‫فى أن يكون االجتماع واحداً من أهم اجتماعات‬ ‫جلنة السياسة النقدية منذ حترير سعر الصرف‬ ‫وحتى اآلن‪ ،‬داعياً اللجنة إلى حتقيق التوازن عند‬ ‫تقرير خفض أو تثبيت السعر‪ ،‬ومراعاة متطلبات‬ ‫االســتــمــرار فــى مــواجــهــة صــدمــات االقــتــصــاد‪،‬‬ ‫وأهمها حتفيز النمو االقتصادى وزيادة معدالت‬ ‫التشغيل وخفض عجز املوازنة‪ ،‬وهو ما يتطلب‬ ‫حتمية االستمرار فى السياسة النقدية التيسيرية‬ ‫وخفض الفائدة‪.‬‬ ‫‪‎‬وقال طارق متولى‪ ،‬نائب رئيس بنك بلوم مصر‬ ‫السابق‪« :‬فى ظل انخفاض معدالت التضخم‪،‬‬ ‫واســتــمــرار انــخــفــاض الــــدوالر مــقــابــل اجلنيه‬ ‫والتوجه العاملى إلى تخفيض سعر الفائدة‪ ،‬سواء‬ ‫فى الدول املتقدمة وعلى رأسها أمريكا والدول‬ ‫الناشئة‪ ،‬والتوقعات بانخفاض معدالت النمو‬ ‫العاملى‪ ،‬كل هذه املعطيات جتعل البيئة مناسبة‬ ‫ملزيد من التخفيض»‪.‬‬

‫قــال الــدكــتــور عــاصــم اجلـ ــزار‪ ،‬وزيــر‬ ‫اإلسكان‪ ،‬إنه سيتم طرح اإلعــان رقم‬ ‫‪ 12‬ملشروع اإلسكان االجتماعى‪ ،‬اليوم‪،‬‬ ‫حتت عنوان «مبادرة تنمية وجه بحرى‬ ‫ومدن القناة»‪ ،‬مبحافظات (الشرقية ‪-‬‬ ‫اإلسكندرية ‪ -‬الدقهلية ‪ -‬اإلسماعيلية‬ ‫ كفر الشيخ ‪ -‬املنوفية ‪ -‬البحيرة ‪-‬‬‫الغربية)‪ ،‬جلميع املواطنني وسداد مقدم‬ ‫جدية احلجز‪ ،‬وتسجيل البيانات‪ ،‬ورفع‬ ‫االستمارة الواردة بكراسة الشروط على‬ ‫املــوقــع اإللكترونى لصندوق اإلسكان‬ ‫االجتماعى ودعم التمويل العقارى‪.‬‬ ‫وقــالــت مــى عــبــداحلــمــيــد‪ ،‬الرئيس‬ ‫التنفيذى لصندوق اإلسكان االجتماعى‬ ‫ودعم التمويل العقارى‪ ،‬إن سعر الوحدة‬ ‫(‪ 3‬غ ــرف وص ــال ــة) كــامــلــة التشطيب‬ ‫يبلغ ‪ 197‬ألف جنيه‪ ،‬ويتم سداد مقدم‬ ‫جدية احلجز ويبلغ ‪ 14‬ألف جنيه (يُرد‬ ‫حال عدم التخصيص)‪ ،‬مع سداد مبلغ‬ ‫‪ 150‬جني ًها مصاريف إداريــة (ال تُرد)‪،‬‬ ‫وذلك من خالل أى مكتب بريد مميكن‬ ‫على مستوى جميع املــدن واملحافظات‬ ‫املطروحة بها الوحدات السكنية‪ ،‬ويتم‬ ‫استكمال باقى مقدم احلجز ليبدأ من‬

‫جانب من وحدات اإلسكان االجتماعى‬

‫‪ %15‬من إجمالى ثمن الــوحــدة (حتدد‬ ‫طب ًقا للدخل والــســن) بعد االستعالم‬ ‫وانطباق الــشــروط على املتقدم وقبل‬ ‫التعاقد على الــوحــدة بنظام التمويل‬ ‫العقارى‪ ،‬ويتم سداد ‪ %5‬من قيمة الوحدة‬

‫كوديعة صيانة للمشروع (ال تُرد نهائ ًيا)‪،‬‬ ‫حــيــث ســيــقــوم الــصــنــدوق بــاســتــخــدام‬ ‫ً‬ ‫مستقبل بصفة دائمة للحفاظ‬ ‫عائدها‬ ‫على الطابع املعمارى للمشروع والثروة‬ ‫الــعــقــاريــة‪ ،‬وال يتجاوز احلــد األقصى‬

‫لقسط التمويل ووديعة الصيانة للوحدة‬ ‫السكنية ‪ %40‬من صافى الدخل الشهرى‬ ‫للمواطن (بزيادة سنوية تصل إلى ‪% 7‬‬ ‫ملدة تصل إلى ‪ 20‬عا ًما كحد أقصى)‪،‬‬ ‫بحيث يتم حسابه طب ًقا لتكلفة الوحدة‬ ‫ودخ ــل املــواطــن‪ ،‬ويــتــم س ــداد التمويل‬ ‫للوحدة على أقساط شهرية بحد أقصى‬ ‫‪ 20‬عا ًما بنظام التمويل العقارى املدعوم‬ ‫بفائدة ‪ %7‬سنو ًيا وال يتم تغييرها طوال‬ ‫فترة التمويل‪ ،‬ويقدم الصندوق دع ًما‬ ‫نقد ًيا يصل إلى ‪ 40‬ألف جنيه مصرى‬ ‫وف ًقا لدخل مقدم الطلب‪.‬‬ ‫وأوضحت الرئيس التنفيذى لصندوق‬ ‫اإلسكان االجتماعى أن شروط احلجز‬ ‫تتضمن أال تقل ســن املتقدم عــن ‪21‬‬ ‫عا ًما وال تزيد على ‪ 50‬عا ًما فى تاريخ‬ ‫نهاية اإلع ــان‪ ،‬ويُحظر على املتقدم‬ ‫شراء الوحدات نقدًا‪ ،‬ويلتزم بالتعاقد‬ ‫والسداد بنظام التمويل العقارى ملدة‬ ‫تصل إلى ‪ 20‬عا ًما‪ ،‬وأن يكون املتقدم‬ ‫من محدودى الدخل‪ ،‬وال يزيد صافى‬ ‫دخله السنوى من جميع مصادر دخله‬ ‫على ‪ 68400‬جنيه سنو ًيا لألسرة (مبا‬ ‫يــعــادل ‪ 5700‬جنيه شــهــر ًّيــا)‪ ،‬وعلى‬ ‫‪ 50400‬جنيه ســنــو ًيــا لــأعــزب‪( ،‬مبا‬

‫يعادل ‪ 4200‬جنيه شهر ًّيا)‬ ‫وتــابــعــت «عــبــداحلــمــيــد»‪ :‬ال يحق‬ ‫للمتقدم أو األســرة (الـــزوج‪ /‬الزوجة)‬ ‫التقدم حلجز أكثر من وحدة سكنية فى‬ ‫املدن اجلديدة واملحافظات فى اإلعالن‬ ‫الــواحــد‪ ،‬وأن يــكــون املتقدم مــن أبناء‬ ‫املحافظة أو املقيمني بها أو املرتبط بها‬ ‫ً‬ ‫عمل أو بإحدى املدن اجلديدة التابعة‬ ‫لها أو املحافظات املجاورة‪ ،‬على أن تكون‬ ‫األولوية للعاملني أو املقيمني باملحافظة‬ ‫ذاتها‪ ،‬ويلتزم من انتفع بوحدة سكنية من‬ ‫وحدات اإلسكان االجتماعى باستعمالها‬ ‫للسكن لــه وألســرتــه على نحو منتظم‬ ‫ودائــم ملــدة ‪ 7‬ســنــوات‪ ،‬ويعاقب كل من‬ ‫يخالف ذلــك باحلبس مــدة ال تقل عن‬ ‫سنة‪ ،‬وبغرامة ال تقل عن ‪ 20‬ألف جنيه‬ ‫وال جتــاوز ‪ 100‬ألــف جنيه‪ ،‬أو بإحدى‬ ‫هاتني العقوبتني‪ ،‬مع احلكم برد الوحدة‬ ‫السكنية املنتفع بها والدعم املمنوح دفعة‬ ‫واحدة إلى الصندوق‪.‬‬ ‫وأوضــــــح ع ــب ــداهلل رشــــــدى‪ ،‬نــائــب‬ ‫الرئيس التنفيذى لصندوق اإلسكان‬ ‫االجتماعى ودعم التمويل العقارى‪ ،‬أنه‬ ‫مت تخصيص نسبة ‪ %5‬من الوحدات‬ ‫لذوى االحتياجات اخلاصة‪.‬‬

‫«الزراعة»‪ :‬برامج لزيادة مستخدمى المبيدات إلى ‪ 50‬أل ًفا لمكافحة الغش‬

‫‪«9‬عبدالمجيد»‪ :‬انتهاء تأهيل ‪ 10‬آالف متدرب الشهر المقبل للحد من سوء التداول‬

‫كتب‪ -‬متولى سالم‪:‬‬

‫قال الدكتور محمد عبداملجيد‪ ،‬رئيس‬ ‫جلنة مبيدات اآلفات الزراعية‪ ،‬إن وزارة‬ ‫الزراعة تكثف جهودها لتنفيذ العديد من‬ ‫برامج التدريب واإلرشاد لتحفيز قدرات‬ ‫املتعاملني مع مبيدات اآلفات الزراعية‪،‬‬ ‫وعلى جميع املستويات لتحقيق درجة‬ ‫عالية من األداء والتقدم املهنى‪ ،‬لزيادة‬ ‫ع ــدد مطبقى املــبــيــدات إل ــى ‪ 50‬ألـ ًفــا‬ ‫لإلشراف على استخدام وتداول املبيدات‬ ‫فى القطاع الزراعى‪ً ،‬‬ ‫بدل من ‪ 10‬آالف‬ ‫من مطبقى املبيدات يتم تأهيلهم للعمل‬ ‫كمطبقى مبيدات بنهاية الشهر املقبل للحد‬ ‫من ظاهرة غش املبيدات وحماية الصحة‬ ‫العامة والبيئة‪ .‬وأضاف فى تصريحات‬ ‫صحفية‪ ،‬أمس‪ ،‬أن هذه البرامج تستهدف‬ ‫رفــع جــودة املحاصيل وحماية الصحة‬ ‫العامة والبيئة وتطوير وعــى املتدربني‬

‫ومعارفهم باملستجدات الفنية والعلمية‬ ‫وإدراك األس ــس والتوجيهات العاملية‬ ‫احلديثة‪ ،‬مشددا على أنه «تدعم جلنة‬ ‫مبيدات اآلفات الزراعية كل ما من شأنه‬ ‫املساهمة فى ترشيد استخدام املبيدات‬ ‫وتطبيق سياسات واستراتيجيات املكافحة‬ ‫املتكاملة لآلفات»‪ .‬وأوضــح رئيس جلنة‬ ‫املبيدات‪ ،‬أن خطة التدريب التى تنفذها‬ ‫اللجنة تستهدف املساهمة فــى إعــادة‬ ‫الــتــوازن وســد العجز الــعــددى والنوعى‬ ‫فى مهندسى اإلرشاد الزراعى ومكافحة‬ ‫اآلفـــات والــرقــابــة على املــبــيــدات برفع‬ ‫قدراتهم وعطائهم امليدانى‪ ،‬وتوفير اآلالف‬ ‫من فرص العمل احلقيقية للشباب‪ ،‬وذلك‬ ‫من خــال ‪ 148‬برنامجا تدريبيا خالل‬ ‫العام احلالى لتدريب ‪ 5‬آالف شخص على‬ ‫برامج مطبقى املبيدات‪ ،‬حيث بلغ عدد‬ ‫احلاصلني على شهادات مطبقى املبيدات‬

‫عزالدين أبوستيت‬

‫‪ 3‬آالف و‪ 666‬متدربا خالل العام احلالى‪.‬‬ ‫وأشــار «عبداملجيد» إلى أنه مت أيضا‬ ‫تنظيم برامج تدريب مطبقى املبيدات‬ ‫بالتعاون مع عدد من الشركات اخلاصة‬ ‫ضمن دوره ــم فى املشاركة املجتمعية‪،‬‬ ‫حيث تخطط شركة شــورى للمبيدات‬ ‫لتدريب ‪ 1000‬من مطبقى املبيدات‪ ،‬ومت‬ ‫تدريب ‪ 290‬متدربا حتى اآلن‪ ،‬مقابل ‪500‬‬ ‫متدرب من مطبقى املبيدات تستهدف‬ ‫تدريبهم شركة سينجينتا‪ ،‬مت االنتهاء من‬ ‫تدريب ‪ 100‬منهم حتى اآلن‪.‬‬ ‫وأوض ــح أن برامج تدريب املشتغلني‬ ‫باالجتار فى املبيدات توفر هذه البرامج‬ ‫فرص عمل حرة حلوالى ‪ 1000‬مهندس‬ ‫زراعــى سنوياً (جديدة ومستمرة)ـ حيث‬ ‫يتم التدريب من خالل ‪ 11‬مركزا تدريبيا‬ ‫معتمدا فى محافظات مصر املختلفة‬ ‫حيث بلغ أعداد احلاصلني على شهادات‬

‫للترخيص للمشتغلني باالجتار باملبيدات‬ ‫(املديرين املسؤولني) خالل عام ‪2019‬‬ ‫نحو (‪ )1088‬متدر ًبا‪.‬‬ ‫ولفت رئيس جلنة املبيدات إلى أنه يتم‬ ‫التدريب وفق أحــدث األساليب العلمية‬ ‫للتنمية البشرية ومــن خــال حزمة من‬ ‫املــمــارســات التدريبية املتميزة يتوالها‬ ‫باحثون متخصصون يتم توجيههم ومتابعة‬ ‫نشاطهم وفق محاور التدريب التفاعلى‬ ‫والعملى وباستخدام وســائــل وتقنيات‬ ‫التدريب املختلفة‪ .‬ويحقق ذلك االستفادة‬ ‫من خبرات ومــهــارات ومــعــارف الكوادر‬ ‫البحثية والعلمية مبركز البحوث الزراعية‪،‬‬ ‫وأشــار إلى أن برنامج مطبقى املبيدات‬ ‫يــســتــهــدف تــأهــيــل وإعـــــداد وترخيص‬ ‫املستخدم النهائى للمبيدات ويعتبر أحد‬ ‫احللول الفاعلة لضبط منظومة تداول‬ ‫املبيدات وسوء استخدامها‪.‬‬


‫‪٦‬‬

‫ندوة‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫كشف الدكتور إبراهيم عشماوى‪ ،‬مساعد‬ ‫أول وزيــر التموين لالستثمار‪ ،‬رئيس جهاز‬ ‫تنمية التجارة الداخلية‪ ،‬عن تفاصيل إنشاء‬ ‫أول بورصة سلعية فى مصر بتداول ‪ 5‬سلع‬ ‫زراعية وصناعية كمرحلة أولى‪.‬‬ ‫وأضــاف «عشماوى» خــال نــدوة «املصرى‬ ‫اليوم»‪ -‬بحضور مجموعة من املستثمرين‪،‬‬ ‫هم‪ :‬شريف يونس‪ ،‬املدير التنفيذى للمنطقة‬ ‫اللوجستية «داون ت ــاون دلــتــا» مبحافظة‬ ‫الغربية‪ ،‬وحــازم الديب‪ ،‬الرئيس التنفيذى‬ ‫لشركة العروبة مصر لإلنشاء والتعمير‪،‬‬ ‫وحذيفة القرشى‪ ،‬املدير اإلقليمى لسلسلة‬ ‫اللولو اإلماراتية‪ ،‬ومحمد مغازى‪ ،‬رئيس مجلس‬ ‫إدارة سلسلة جو ماركت‪ -‬أنه مت إرسال دراسة‬ ‫اجلدوى اخلاصة بهذه البورصة للمساهمني‬ ‫املمثلني فى أكبر ‪ 3‬بنوك استثمارية «‪CI‬‬ ‫‪ ،»Capital، Beltone، EFG Hermes‎‬وأكبر‬ ‫‪ 3‬بنوك جتارية «مصر‪ -‬األهــلــى‪ -‬الزراعى‬ ‫املصرى»‪ ،‬واحتاد الغرف التجارية‪ ،‬والبورصة‪،‬‬ ‫وشركة املقاصة‪ ،‬والقابضة للتأمني‪ ،‬ووزارة‬ ‫التموين ممثلة فــى جهاز تنمية التجارة‬ ‫الداخلية‪ ،‬وهيئة السلع التموينية‪ ،‬والشركة‬ ‫القابضة للصوامع‪ ،‬حيث إن هناك زخما فى‬ ‫هيكل املساهمني‪ ،‬خاصة فــى ظــل اإلقبال‬ ‫من تلك اجلهات على املساهمة‪ ،‬حيث سيتم‬ ‫استرداد األمــوال خالل ‪ 3‬أعــوام بعائد على‬ ‫االستثمار ‪.%40‬‬

‫«‬

‫»تنفرد بنشر تفاصيل أول بورصة سلعية فى مصر‪:‬‬

‫(‪)٢-١‬‬

‫مساعد أول وزير التموين‪ :‬بدء أول عملية تداول أغسطس ‪2020‬على ‪ 5‬سلع‬ ‫‪«9‬عشماوى»‪ :‬المساهمون «‪ -CI Capital - Beltone - EFG Hermes‬مصر‪ -‬األهلى‪ -‬الزراعى المصرى‪ -‬الغرف التجارية‪ -‬البورصة‪ -‬المقاصة‪ -‬القابضة للتأمين‪ -‬التموين»‬

‫■ فى بداية الندوة وجهنا مجموعة من األسئلة‬ ‫للدكتور إبراهيم العشماوى‪ ،‬مساعد وزير التموين‬ ‫لالستثمار‪ ،‬ما دور جهاز تنمية التجارة الداخلية‬ ‫فى ضبط األسعار؟‬ ‫ اجلهاز يُعد املؤشر الرئيسى لضبط األسعار‬‫فى السوق املحلية‪ ،‬إذ يعد خطة تشمل زيادة إتاحة‬ ‫السلع الغذائية فى املحافظات من خــال إنشاء‬ ‫أســواق ومراكز جتارية وسالسل ومنافذ ومناطق‬ ‫لوجستية‪ ،‬وبالتالى تتوافر السلع بكميات أكبر فى كل‬ ‫املحافظات‪ ،‬ما يسهم فى تراجع األسعار أو ثباتها‪.‬‬ ‫■ كم يبلغ عدد املنافذ الرسمية وغير الرسمية فى‬ ‫السوق املحلية؟‬ ‫ يبلغ عــدد املنافذ الرسمية املنظمة نحو ‪40‬‬‫ألف منفذ‪ ،‬مقابل ‪ 400‬ألف منفذ عشوائى‪ ،‬إذ إن‬ ‫‪ %10‬من التجارة فى مصر فقط رسمية منتظمة‬ ‫ونسعى لزيادتها إلــى ‪ %20‬خــال ‪ ،2022‬مقابل‬ ‫‪ %90‬عشوائية‪ ..‬ومتثل التجارة الداخلية طوق جناة‬ ‫لالقتصاد القومى‪ ،‬الذى يحتاج لتحويل القطاع غير‬ ‫الرسمى فيه إلى رسمى‪ ،‬إضافة للسعى لزيادة عدد‬ ‫املناطق اللوجستية لتغطية ‪ %50‬من املحافظات‬ ‫لتصل إلــى ‪ 12‬منطقة لوجستية «‪ »LC‬مبساحة‬ ‫‪ 20‬فدا ًنا للمنطقة‪ ،‬وتسعى وزارة التموين إلى زيادة‬ ‫مساهمة التجارة الداخلية فى الناجت املحلى من ‪17‬‬ ‫لـ‪ %21‬حتى عام ‪.2022‬‬ ‫■ هل توجد لدينا بورصة سلعية فى مصر؟‬ ‫ ليست لدينا بورصة سلعية حال ًيا‪.‬‬‫■ ما دور اجلهاز فى إنشاء بورصة سلعية لضبط‬ ‫األسواق؟‬ ‫ بالفعل‪ ،‬وزارة التموين ممثلة فى جهاز تنمية‬‫التجارة الداخلية تنسق مع إدارة البورصة والهيئة‬ ‫العامة للرقابة املالية‪ ،‬حتت رعاية رئاسة مجلس‬ ‫الــــــوزراء‪ ،‬لــوضــع الــلــمــســات األخ ــي ــرة‪ ،‬ســـواء من‬ ‫الضوابط أو آليات العمل فيما يخص املنظومة‬ ‫اإللكترونية‪ ،‬وكذلك املخازن اخلاصة بها‪ ،‬وستكون‬ ‫وزارة التموين هى املسؤولة عنها‪ ،‬وبصدد االنتهاء‬ ‫من بعض اإلجــراءات التفاعلية مع بعض اجلهات‬ ‫املختصة فى هذا الشأن‪ ،‬ليتم اإلعالن عنها بشكل‬ ‫نهائى‪ ،‬عــاوة على ضــم صغار وكــبــار املــزارعــن‬ ‫والتجار حتت منظومة البورصة اجلديدة‪ ،‬وربطهم‬ ‫ببنية حتتية تهدف لتنظيم وترشيد ووضع أسعار‬ ‫جميع السلع الغذائية‪.‬‬ ‫■ م ــا آخ ــر تـ ـط ــورات إن ـش ــاء أول ب ــورص ــة سلعية‬ ‫مصرية؟‬ ‫ البورصة السلعية أصبحت نظا ًما أساس ًيا‬‫متا َرس من خالله التجارة بشكل أسرع وأقل تكلفة‪،‬‬ ‫ويتعامل فيها كــل العمالء‪ ،‬مــن منتجني‪ ،‬وجتــار‪،‬‬ ‫ومستهلكني‪ ،‬وحازت املوثوقية كنظام عاملى معتمد‬ ‫للبيع والشراء بنظام اجلملة‪ ،‬بل استطاعت نظرا‬ ‫لقوة تنظيمها أن ترفع كثيرا من قــدرة املنتجني‪،‬‬ ‫ويسرت عملية التبادل السلعى‪ ،‬وما تكفله البورصة‬ ‫السلعية اجليدة بالقضاء على احللقات الوسيطة‪،‬‬ ‫وصرامة القانون املنظم فى حال تداول السلع بنظام‬ ‫اجلملة خارج نطاقها‪.‬‬ ‫■ م ــن ه ــم امل ـســاه ـمــون ف ــى تــأسـيــس أول بــورصــة‬ ‫سلعية؟‬ ‫ عــدد مــن الكيانات االقــتــصــاديــة‪ ،‬يضم «‪CI‬‬‫‪ ،»Capital، Beltone، EFG Hermes‎‬وأكبر ‪3‬‬ ‫بنوك جتارية «مصر‪ -‬األهلى‪ -‬الزراعى املصرى»‪،‬‬ ‫واحتاد الغرف التجارية‪ ،‬والبورصة‪ ،‬وشركة املقاصة‪،‬‬ ‫والقابضة للتأمني‪ ،‬ووزارة التموين ممثلة فى جهاز‬ ‫تنمية التجارة الداخلية‪ ،‬وهيئة السلع التموينية‪،‬‬ ‫والشركة القابضة للصوامع‪.‬‬ ‫■ ما الهدف من إنشائها؟‬ ‫ يهدف إنشاء بورصة سلعية خللق سوق منظمة‬‫لتداول السلع القابلة للتخزين‪ ،‬والتى تكون سوقها‬ ‫جاذبة لشريحة أكبر من التجار واملستثمرين للتعامل‬ ‫عليها‪ ،‬األمر الذى من شأنه توفير سوق قادرة على‬ ‫منافسة البورصات اإلقليمية والعاملية من خالل‬ ‫االعتماد على آلية «التسعير احلــر»‪ ،‬التى تؤدى‬ ‫بدورها للحد من املمارسات االحتكارية‪.‬‬ ‫■ ما فوائد البورصة السلعية فى ضبط األسواق؟‬ ‫ لها فوائد عدة تتجاوز ‪ 11‬فائدة‪ ،‬منها «استقرار‬‫سعرى‪ -‬مشاركة صغار املزارعني‪ -‬منع املمارسات‬ ‫االحتكارية‪ -‬توقعات مستقبلية‪ -‬خفض تكاليف‬ ‫التداول‪ -‬مشاركة معلومات‪ -‬حتسني عملية تداول‬ ‫السلع‪ -‬زيادة الفرصة أمام التصدير‪ -‬توفير وسيط‬ ‫موثوق فيه‪ -‬القضاء على العشوائية فى التجارة‪-‬‬ ‫تقليل املخاطر وزيادة تأمني الصفقات»‪.‬‬ ‫■ م ــا نـتــائــج ال ــدراس ــة الـتـســويـقـيــة فـيـمــا يخص‬ ‫الوضع احلالى للسوق؟‬ ‫ وضــع األس ــواق حاليا غير منظم وعشوائى‪،‬‬‫وتتم عملية التداول من خالل شوادر أو وكاالت رغم‬ ‫املزايا التى حتظى بها مصر‪ ،‬ونلخصها فى التفوق‬ ‫فى توافر العديد من املــوارد الطبيعية‪ ،‬واملساحة‬

‫«يونس»‪ :‬إنشاء أول‬ ‫منطقة لوجستية‬ ‫بالغربية باستثمارات ‪6‬‬ ‫مليارات خالل ‪ 18‬شه ًرا‬ ‫«القرشى»‪ :‬اتفاقية‬ ‫إلقامة ‪ 4‬مناطق‬ ‫تجارية جديدة بـ‪500‬‬ ‫‪«9‬الديب»‪ :‬تغيير نظام طرح األراضى شجع المستثمرين على إنشاء المناطق اللوجستية مليون دوالر‬ ‫حذيفة القرشى‬

‫حازم الديب‬

‫شريف يونس‬

‫؟؟؟؟‬

‫مرحلة تداول السلع فى البورصة‬

‫محمد مغازى‬

‫‪«9‬مغازى»‪ :‬سرعة استخراج التراخيص الالزمة لبدء النشاط من أهم إجراءات الجهاز لدعم المستثمرين‬ ‫شارك فى الندوة‪ -‬عبداحلكيم‬ ‫األسوانى ومصباح قطب وخير راغب‬ ‫أعد الندوة للنشر‪ -‬محمد الصيفى‬ ‫تصوير‪ -‬محمد اجلرنوسى‬ ‫املحصولية ‪ 16‬مليون فــدان‪ ،‬واملساحة املزروعة‬ ‫‪ 13.9‬مليون فدان‪ ،‬ونسبة اكتفاء ذاتى عالية فى‬ ‫بعض املنتجات‪ ،‬وتنوع اخلريطة الزمنية للمحاصيل‬ ‫من حيث الزراعة واحلصاد‪.‬‬ ‫■ م ــا مــواص ـفــات الـسـلــع امل ـس ـمــوح ب ــإدراج ـه ــا فى‬ ‫البورصة السلعية؟‬ ‫ الــقــدرة على التحمل والقابلية للتخزين‪،‬‬‫باإلضافة لوجود عــرض وطلب كافيني على تلك‬ ‫السلع‪.‬‬ ‫■ ما مصادر إيرادات البورصة السلعية؟‬ ‫ تشمل مــصــادر اإليــــرادات ‪ 8‬مــصــادر‪ ،‬وهى‬‫على النحو التالى‪ :‬رسم التسجيل‪ ،‬رسم االشتراك‬ ‫السنوى‪ ،‬رسم تسجيل املعاملة‪ ،‬الصفقة‪ ،‬الرسوم‬ ‫املحصلة مقابل تقدمي خدمات‪ ،‬إيرادات الشهادات‪،‬‬ ‫غــرامــات إداريــــة‪ ،‬إيــــرادات الــنــشــر‪ ،‬التأخيرات‪،‬‬ ‫التبرعات واملساعدات‪.‬‬ ‫■ ما الهيكل اإلنشائى لها؟‬ ‫ يضم ‪ 8‬وحــدات مقسمة على النحو التالى‪:‬‬‫مدخل البورصة‪ ،‬والساحة العامة ‪ 500‬متر مربع‪،‬‬ ‫والساحة اخلارجية‪ ،‬وأماكن انتظار سيارات العمال‬ ‫وأماكن التحميل والتنزيل ‪ 4000‬متر مربع‪ ،‬وأماكن‬

‫الوزن وأخذ العينات ‪ 500‬متر مربع‪ ،‬املعمل وملحقاته‬ ‫‪ 500‬متر مربع‪ ،‬منطقة املــزاد والتداول والعرض‬ ‫‪ 500‬متر مربع‪ ،‬أماكن التخزين والتبريد ‪15000‬‬ ‫متر مربع‪ ،‬املقار اإلدارية وأماكن إصدار الشهادات‬ ‫والوثائق‪ ،‬قاعة االجتماعات والندوات واملؤمترات‪.‬‬ ‫■ ماذا عن مركز معلومات البورصة السلعية؟‬ ‫ يتم التداول بالبورصة‪ ،‬ويظهر شريط البورصة‬‫املــتــحــرك مبختلف السلع املــعــروضــة واملطلوبة‬ ‫واملنفذة وكمياتها وأســعــارهــا‪ ،‬وتصدر‬ ‫عن كل بورصة عند اإلقفال نشرة‬ ‫يومية تتضمن كــل التعامالت‬ ‫والتنفيذات الفعلية‪ ،‬ولكل نوع‬ ‫سلعة محددة بها «الكميات‪-‬‬ ‫أدن ــى ســعــر‪ -‬أقــصــى سعر‪-‬‬ ‫متوسط السعر»‪ ،‬كما تصدر‬ ‫نشرة على مستوى األسبوع‬ ‫والشهر والسنة‪ ،‬والنشرات‬ ‫على تنوعها تتيح إمكانية‬ ‫الـــــتـــــعـــــرف‬

‫على حركة السلع وأسعارها‪ ،‬وبالتالى متكن من‬ ‫االس ــت ــدالل والــتــنــبــؤات املستقبلية‪ ،‬ع ــاوة على‬ ‫تلك النشرات املحلية املتنوعة تتيح بعض مراكز‬ ‫املــعــلــومــات‪ ،‬حــســب الــطــلــب‪ ،‬املــعــلــومــات الــدولــيــة‬ ‫اخلــاصــة بأحجام التعامالت على نفس السلع‬ ‫وكمياتها ومستويات جودتها املختلفة على مستوى‬ ‫دولى لعدة بورصات سلعية دولية‪ ،‬ومتكن بذلك من‬ ‫عقد املقارنات وحتقيق فوائد هائلة بالتعرف على‬ ‫مواطن القوة والضعف سواء من حيث أحجام اإلنتاج‬ ‫املحلية أو أسعار السلع ومستويات جودتها‪ ،‬ومتثل‬ ‫هذه املعلومات أداة مهمة للغاية فى املساعدة‬ ‫على حتقيق التوجه التصديرى بكفاءة وفعالية‪.‬‬ ‫■ ما الواجبات املنوطة بالبورصة السلعية‬ ‫القيام بها؟‬ ‫ تتضمن الــواجــبــات ترتيب وتسجيل‬‫عمليات البيع والــشــراء للسلع املــدرجــة‬ ‫بها‪ ،‬والتحديد اللحظى وإع ــان األسعار‬ ‫يوميا للبضائع املــدرجــة بــهــا‪ ،‬ووضــع‬ ‫القواعد العامة موضع التنفيذ‬ ‫بشأن التزامات البائع‬ ‫واملــشــتــرى بخصوص‬ ‫الــتــســلــيــم والــقــبــول‬ ‫والــســداد وتعليمات‬ ‫عشماوى‬ ‫وشــــــــــروط إنـ ــهـ ــاء‬ ‫الصفقات وقواعد‬ ‫التحكيم لتسوية‬ ‫املــــــنــــــازعــــــات‬ ‫الــتــى قــد تنشأ‪،‬‬

‫ومتابعة الــبــورصــات السلعية املحلية والــدولــيــة‬ ‫وأنشطة األسواق‪ ،‬وإنشاء املختبرات واملكاتب الفنية‬ ‫أو املشاركة فى القائم منها من أجل حتديد أنواع‬ ‫ومواصفات البضائع املدرجة بالبورصة السلعية‪،‬‬ ‫وكشف أى اتفاقات أو قرارات أو أفعال حتمل شبهة‬ ‫احتكار‪ ،‬ما قد يؤدى لتقويض املنافسة احلرة‪ ،‬وفى‬ ‫حالة كشف هذه االتفاقات أو القرارات أو املمارسات‬ ‫االحتكارية‪ ،‬يتم إبــاغ السلطات املختصة وإمــداد‬ ‫أعضائها باملستندات املهمة وأى خدمات تتعلق بذلك‪.‬‬ ‫■ ماذا عن السلع التى سيتم تداولها فى املرحلة‬ ‫األولى فى البورصة السلعية؟‬ ‫ سيتم البدء بـ‪ 5‬سلع زراعية وصناعية‪ ،‬وهى‬‫(القمح والزيوت والسكر واألرز واحلديد)‪ ،‬كمرحلة‬ ‫أولى‪ ،‬بحيث تتم إضافة مجموعة أخرى من السلع‬ ‫الحقا‪.‬‬ ‫■ م ـتــى ت ـتــم أول عـمـلـيــة ت ـ ــداول ف ــى أول بــورصــة‬ ‫سلعية؟‬ ‫ سيتم التأسيس ألول بورصة سلعية مصرية‬‫نهاية نوفمبر اجلارى‪ ،‬بحيث تتم أول عملية تداول‬ ‫بعد ‪ 36‬أسبوعا من التأسيس‪ ،‬وموعدها حتديدًا‬ ‫أول أغسطس ‪.2020‬‬ ‫■ مــا خطة ال ــوزارة لتحويل مكاتب التموين إلى‬ ‫مكاتب خدمات عامة؟‬ ‫ هذه اخلطة جزء من برنامج احلكومة‪ ،‬وستتم‬‫خالل األعوام األربعة املقبلة‪ ،‬وتتضمن ميكنة وربط‬ ‫املكاتب ب ــوزارة التموين إلكترون ًيا‪ ،‬ورفــع مستوى‬ ‫اخلدمة املقدمة للمواطنني والرد على استفساراتهم‬ ‫بطريقة منهجية علمية‪ ،‬باإلضافة لتفاعل وتكامل‬

‫قواعد البيانات فى مكاتب التموين على غرار مكاتب‬ ‫البريد‪ ،‬على أن تتم عملية التحويل على مراحل‪،‬‬ ‫تستهدف كل منها حتويل عدد من املكاتب املحددة‪،‬‬ ‫على أن يتم تعميم خطة التحويل فى مكاتب التموين‬ ‫على مستوى اجلمهورية تدريج ًيا‪.‬‬ ‫■ كم يبلغ االحتياطى االستراتيجى من السلع‬ ‫التموينية األساسية؟‬ ‫ يــوجــد احتياطى آمــن مــن السلع التموينية‬‫األساسية يكفى استهالك املواطنني ملدة أكثر من ‪6‬‬ ‫أشهر‪ ،‬وف ًقا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى‪،‬‬ ‫بــزيــادة م ــدة املــخــزون االســتــراتــيــجــى مــن السلع‬ ‫األساسية‪.‬‬ ‫■ هل خطط اجلهاز مقصورة فقط على التوسع‬ ‫فى املراكز والسالسل التجارية مبساحات كبيرة؟‬ ‫ تشمل اخلطة منافذ بيع جديدة مبساحات‬‫تتراوح بني ‪ 300‬و‪ 500‬متر‪ ،‬مبا يعادل منف ًذا لكل‬ ‫كثافة سكانية تُقدر بـ‪ 35‬ألف فرد‪ ،‬بجانب التوسع‬ ‫فى محال البقالة الصغيرة‪ ،‬التى تتراوح مساحاتها‬ ‫بني ‪ 30‬و‪ 70‬مت ًرا‪ ،‬لتتراوح بني ‪ 200‬و‪ 300‬بقال بكل‬ ‫محافظة من خالل مشروع «جمعيتى»‪.‬‬ ‫■ ما أبــرز التحديات التى واجهت االستثمار فى‬ ‫م ـجــال تـطــويــر وحت ــدي ــث األس ـ ــواق وإن ـش ــاء مناطق‬ ‫لوجستية؟‬ ‫ علق املهندس شريف يونس‪ ،‬املدير التنفيذى‬‫للمنطقة اللوجستية «داون تــاون دلتا» مبحافظة‬ ‫الغربية‪ ،‬ردا على السؤال‪ :‬إن شركته كانت بصدد‬ ‫اللجوء للتحكيم الدولى بسبب عدم متكنها من تسلم‬ ‫املنطقة قبل تولى الدكتور إبراهيم عشماوى رئاسة‬ ‫جهاز تنمية التجارة الداخلية‪ ،‬إال أنه عقب تدخل‬ ‫«عشماوي» حلل النزاع ومتكني شركته من املنطقة‬ ‫مت افتتاح املرحلة األولى خالل ‪ 18‬شهرا بإجمالى‬ ‫استثمارات ‪ 6‬مليارات جنيه‪ .‬كما أن املشروع يعمل‬ ‫على توفير أكثر من ‪ 50‬ألف فرصة عمل مباشرة‪،‬‬ ‫مؤكدًا أنه يتضمن موال جتاريا على مساحة ‪135‬‬ ‫ألف متر‪ ،‬وهو األكبر فى منطقة الدلتا‪ ،‬كما يضم‬ ‫أكبر منطقة تخزين أدوية وحفظها بصورة جيدة‪،‬‬ ‫وهو ما يساعد شركات األدوية املوجودة فى املنطقة‬ ‫على حفظ جميع أنواع األدوية بصورة سليمة‪ .‬وأن‬ ‫االستثمار فى الدلتا جاء نظرا ملا متتلكه من مزايا‪،‬‬ ‫حيث يسكن بها نحو ‪ 45‬مليون مواطن‪ ،‬أى أكثر من‬ ‫ربع سكان مصر‪ ،‬حيث وفرت شركته ما يزيد على‬ ‫‪ 10‬آالف فرصة عمل فى املرحلة األولى فقط من‬ ‫مشروعه‪ ،‬وأن العاملني باملنطقة اللوجستية بطنطا‪-‬‬ ‫وتشمل نادى ماتركس الرياضى‪ -‬يعملون بأقصى‬ ‫طاقة‪ ،‬وملتزمون مبوعد افتتاح املرحلة األولى لنادى‬ ‫ماتريكس الرياضى خالل يناير ‪.2020‬‬ ‫وق ــال ح ــازم الــديــب‪ :‬إن اجلــهــاز يلبى طلبات‬ ‫املستثمرين بهدف تسهيل اإلجراءات‪ ،‬حيث تعاقد‬ ‫مع أكبر استشارى فى السوق العتماد املخطط‬ ‫العام للمشروعات‪ ،‬وأن رئيس اجلهاز عدل نظام‬ ‫طرح األراضى لتخيير املستثمر قبل طرح الفرص‬ ‫االستثمارية حتى يستطلع آراء املستثمرين قبل طرح‬ ‫الفرص االستثمارية‪ ،‬حيث كان اجلهاز يطرح فرصا‬ ‫استثمارية قبل ذلك وال يقبل عليها املستثمرون‬ ‫نظرا لعدم جدواها االقتصادية للمستثمرين‪.‬‬ ‫كما أنــه تعاقد قبل ذلــك مع محافظة الغربية‬ ‫إلنشاء مول جتــارى‪ ،‬وكــان العقد يتضمن توصيل‬ ‫املــرافــق‪ ،‬إال أنــه مت افتتاح املــول دون اكتمال كل‬ ‫املرافق‪ ،‬وأنــه قرر عدم تكرار جتربة التعاقد مع‬ ‫املحافظني والتقدم للفرص االستثمارية التى سيتم‬ ‫طرحها من اجلهاز خالل الفترة املقبلة‪.‬‬ ‫وأوضح حذيفة القرشى‪ ،‬املدير اإلقليمى لسلسلة‬ ‫اللولو اإلماراتية‪ ،‬أن السلسلة وقعت مع جهاز تنمية‬ ‫التجارة الداخلية‪ ،‬ممثال عن وزارة التموين مبجلس‬ ‫الوزراء‪ ،‬أغسطس املاضى‪ ،‬اتفاقية إلقامة ‪ 4‬مناطق‬ ‫جتارية جديدة بقيمة ‪ 500‬مليون دوالر فى مصر‪،‬‬ ‫وأن «عشماوي» تفاوض مع السلسلة للدخول فى‬ ‫مجال أسواق اجلملة للخضر والفاكهة‪ ،‬فضال عن‬ ‫خطة الشركة إلقامة ‪ 10‬هايبر ماركت‪ 5 ،‬منها‬ ‫بالتعاون مع اجلهاز وهيئة املجتمعات العمرانية‪ ،‬و‪5‬‬ ‫أخرى مع مطورين من القطاع اخلاص‪.‬‬ ‫وأشار محمد مغازى‪ ،‬رئيس مجلس إدارة سلسلة‬ ‫جو ماركت‪ ،‬إلى أن التعاون مع جهاز تنمية التجارة‬ ‫الداخلية يعد نقلة متميزة استفاد منها القطاع‬ ‫اخلــاص فى ظل التيسيرات التى يقدمها إلنهاء‬ ‫واستخراج التراخيص الالزمة لبدء النشاط‪.‬‬ ‫وطالب «مغازى»‪ ،‬اجلهاز‪ ،‬بتوفير أماكن مميزة‬ ‫بنظام الــشــراكــة مــا يحقق االســتــفــادة للجميع؛‬ ‫حيث ميتلك اجلهاز نحو ‪ 1250‬منف ًذا للمجمعات‬ ‫االستهالكية تابعة للشركة القابضة للصناعات‬ ‫الغذائية فى مناطق متنوعة ومتميزة‪ ،‬ولكن بسبب‬ ‫ســوء اإلدارة مبيعات املتر املربع بها ال تتجاوز‬ ‫‪ 100‬جنيه مقابل ‪ 2000‬جنيه للمساحة نفسها‬ ‫فى السالسل التجارية اخلاصة‪.‬‬


‫‪٧‬‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫تصوير ‪ -‬محمد شكرى اجلرنوسى‬

‫هنكمل‬ ‫المشوار‬

‫المنتخب األوليمبى يبحث عن تأشيرة التأهل أمام النجوم السوداء فى «كان»‬ ‫‪9‬غريب يحذر الالعبين من األخطاء ويطالبهم بإسعاد الجماهير‪ ..‬و«تانكو»‪ :‬مواجهة الفراعنة صعبة وهدفنا النقاط الثالث‬

‫كتب‪ -‬أمين هريدى وهشام أبوحديد‪:‬‬

‫مبعنويات مرتفعة‪ ،‬ورغبة فى حتقيق الفوز الثانى على‬ ‫الــتــوالــى واحلــفــاظ على ص ــدارة املــجــمــوعــة‪ ،‬يلتقى عند‬ ‫الثامنة مساء اليوم‪ ،‬االثنني‪ ،‬املنتخب الوطنى األوليمبى‬ ‫مع نظيره الغانى‪ ،‬ضمن منافسات اجلولة الثانية لبطولة‬ ‫األمم اإلفريقية حتــت ‪ 23‬سنة‪ .‬يدخل أحــفــاد الفراعنة‬ ‫اللقاء وهــم فى صــدارة املجموعة بعد الفوز فى اجلولة‬ ‫األولــى على منتخب مالى بهدف مصطفى محمد‪ ،‬بينما‬ ‫ميلك منتخب غانا نقطة واحــدة حصل عليها بعد تعادله‬ ‫مع منتخب الكاميرون‪ .‬وحرص شوقى غريب‪ ،‬املدير الفنى‬ ‫للمنتخب‪ ،‬خالل الفترة التى سبقت مباراة اليوم على عالج‬ ‫األخطاء والسلبيات التى ظهرت فى املباراة األولى‪ ،‬وكادت‬ ‫تكلف املنتخب خسارته النقاط الثالث‪ ،‬حيث عكف اجلهاز‬ ‫الفنى فترات طويلة على حتفيز الالعبني ومطالبتهم ببذل‬ ‫قــصــارى جهدهم وعــدم غياب التركيز لديهم خصوصا‬ ‫خالل هجمات املنافس‪.‬‬ ‫وأكد غريب أن هناك بعض القصور داخل املنتخب‪ ،‬منها‬ ‫غياب التركيز لدى خطى الهجوم ووسط امللعب‪ ،‬مع عدم‬ ‫التمركز اجليد خلط الدفاع‪ ،‬مؤكدا أن مباراة اليوم ال غنى‬ ‫فيها عن الفوز والوصول للنقطة السادسة‪ ،‬وضمان التأهل‬ ‫للدور الثانى من أجــل خــوض مباراة الكاميرون األخيرة‬ ‫فى املجموعة بأعصاب هادئة‪ ،‬خصوصا فى ظل الظروف‬ ‫الصعبة التى مير بها املنتخب بعد تعرض العبيه لإلصابة‬ ‫مثل ناصر ماهر ومصطفى محمد وصــاح محسن ومن‬ ‫قبلهم طاهر محمد طاهر الــذى خــرج مــن القائمة قبل‬ ‫انطالق البطولة بساعات‪.‬‬

‫مصطفى محمد حلظة إحرازه هدف الفراعنة فى مرمى منتخب مالى‬

‫تصوير ‪ -‬حسام فضل‬

‫وحذر غريب الالعبني من األخطاء خالل اللقاء خو ًفا من‬ ‫مفاجآت النجوم السوداء وقوتهم‪ ،‬وشدد عليهم بضرورة‬ ‫إسعاد اجلماهير بعرض قوى وفوز مينح املنتخب بطاقة‬ ‫التأهل واالقتراب من احلصول على تأشيرة «طوكيو»‪.‬‬ ‫على اجلانب اآلخر‪ ،‬يرفع منتخب غانا الشهير بالنجوم‬ ‫السوداء شعار التحدى أمــام الفراعنة برغبة فى حتقيق‬ ‫الفوز لتجديد آماله فى التأهل بعد حصوله على نقطة‬ ‫واح ــدة بتعادله مــع الــكــامــيــرون ‪ 1-1‬فــى اجلــولــة األولــى‬ ‫للبطولة‪ ،‬وحرص املدير الفنى إبراهيم تانكو‪ ،‬املدير الفنى‬ ‫للنجوم الــســوداء‪ ،‬على عــاج األخــطــاء الــتــى وقــع فيها‪،‬‬ ‫وشدد على ضرورة استغالل أنصاف الفرص لزيارة شباك‬ ‫الفراعنة واالســتــحــواذ على الــكــرة طــوال شوطى اللقاء‪،‬‬ ‫ً‬ ‫تسجيل ملباراة مصر مع مالى للوقوف على‬ ‫كما شاهد‬ ‫نقاط القوة والضعف عند الفراعنة لوضع اخلطة املناسبة‬ ‫للمباراة‪.‬‬ ‫وأكد مدرب غانا أن مباراة مصر ستكون صعبة للغاية‪،‬‬ ‫خاصة أن الفوز ضرورى لغانا‪ ،‬وسنعمل من البداية على‬ ‫التسجيل املبكر‪.‬‬ ‫وأضــاف أن املجموعة تضم منتخبات قــويــة‪ ،‬واجلولة‬ ‫الثانية صعبة ألن الفوز يعنى ضمان التأهل واخلسارة‬ ‫تضع املنتخب فى مأزق ونصبح فى حاجة ملعجزة من أجل‬ ‫التأهل‪.‬‬ ‫وينتظر أن يدخل غانا املباراة بتشكيل مكون من وامى با‬ ‫وكينجسلى فوبى وإدوارد ساربوجن وزكريا فوسينى وحبيب‬ ‫محمد وسيمون زيبو وميشيل أجيبكورنو وإيفانز منساه‬ ‫وعيسى عباس وياو يبواه وكوابينا أوسو‪.‬‬


‫مانشستر يونايتد يرصد ‪ 70‬مليون إسترلينى لخطف «زاها» جماهير السد القطرى ُتطالب برحيل «تشافى»‬ ‫كتب‪ -‬أحمد رضا‪:‬‬

‫كشفت صحيفة «ديلى ميل»‪ ،‬اإلجنليزية‪ ،‬رغبة إدارة نادى‬ ‫مانشستر يونايتد فى التعاقد مع الدولى اإليفوارى ويلفريد‬ ‫زاها‪ ،‬مهاجم فريق كريستال باالس‪ ،‬خالل فترة االنتقاالت‬ ‫الشتوية فى يناير املقبل‪.‬‬ ‫وقالت الصحيفة إن مسؤولى مانشستر يونايتد رصدوا‬ ‫مبلغ ‪ 70‬مليون جنيه إسترلينى مــن أجــل احلــصــول على‬ ‫خدمات زاها فى امليركاتو الشتوى لتدعيم خط هجوم الفريق‪،‬‬ ‫السيما بعد رحيل الثنائى روميلو لوكاكو وألكسيس سانشيز‬

‫‪8‬‬

‫إلى صفوف إنتر ميالن اإليطالى‪ ،‬فى الصيف املاضى‪.‬‬ ‫وأوضحت أن النرويجى أولى جونار سولشاير‪ ،‬املدير الفنى‬ ‫للشياطني احلمر‪ ،‬طلب ضــرورة التعاقد مع زاها فى يناير‬ ‫املقبل‪ ،‬حلل العقم التهديفى الذى يعانى منه الفريق خالل‬ ‫الفترة املاضية‪.‬‬ ‫يذكر أن مانشستر يونايتد يحتل املركز الرابع عشر برصيد‬ ‫‪ 13‬نقطة‪ ،‬ويسعى إلى حتسني مركزه بجدول ترتيب الدورى‬ ‫اإلجنليزى من أجل احلصول على مركز يضمن له املشاركة‬ ‫األوروبية فى املوسم املقبل‪Å.‬‬

‫كتب‪ -‬أحمد رضا‪:‬‬

‫ويلفريد زاها‪،‬‬

‫طــالــبــت جــمــاهــيــر نــــادى الــســد ال ــق ــط ــرى‪ ،‬تــشــافــى‬ ‫هيرنانديز‪ ،‬املدير الفنى للفريق بالرحيل‪ ،‬بعد اخلسارة‬ ‫الكبيرة التى تعرض لها الفريق أمام نادى قطر بثالثة‬ ‫أهــداف نظيفة‪ ،‬ضمن منافسات الــدورى القطرى لكرة‬ ‫القدم‪.‬‬ ‫وهتفت اجلماهير ضد تشافى فى ملعب املباراة‪ ،‬وقالت‬ ‫له‪« :‬إرحل يا تشافى»‪ ،‬وهو ما وضع املدرب اإلسبانى فى‬ ‫موقف حرج بعد خروجه أمام الهالل من قبل نهائى دورى‬

‫مالعب‬

‫أبطال آسيا‪.‬‬ ‫كــان املــديــر الفنى اإلســبــانــى قــد صــرح عقب انتهاء‬ ‫ً‬ ‫قائل‪« :‬ال أخشى قرار اإلقالة‪ ،‬وإدارة النادى لها‬ ‫املباراة‬ ‫احلق فى اتخاذ القرار سواء برحيلى أو استمرارى مع‬ ‫الفريق»‪.‬‬ ‫يذكر أن السد القطرى كان قد ودع منافسات بطولة‬ ‫دورى أبطال آسيا من دور نصف النهائى بعد الهزمية‬ ‫أمــام الهالل السعودية بنتيجة ‪ ،4/5‬مبجموع مباراتى‬ ‫الذهاب واإلياب‪.‬‬

‫تشافى هيرنانديز‪،‬‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫فايلر يحسم مصير «مارسيلو والشيخ»‪ ..‬ويعد «صالح» بالفرصة‬ ‫‪9‬جلسة بين محسن صالح والمدير الفنى لتحديد صفقات األهلى فى يناير‪ ..‬الفريق يستأنف تدريباته‪ ..‬و«سراج» مشرف ًا على مشروع االستاد‬

‫كتب‪ -‬هشام محيسن‪:‬‬

‫يحسم رينيه فايلر‪ ،‬املدير الفنى للفريق الكروى‬ ‫األول بالنادى األهلى‪ ،‬مصير حسني السيد‪ ،‬وأحمد‬ ‫الشيخ‪ ،‬ثنائى الفريق خــال الفترة املقبلة مع‬ ‫الفريق‪ ،‬سواء باالستمرار مع القلعة احلمراء أو‬ ‫باملوافقة على رحيلهما على سبيل اإلعارة السيما‬ ‫بعدما تلقى الثنائى عروضا محلية وخليجية‪ ،‬ولكن‬ ‫تبقى وجهتهما حتت تصرف املدير الفنى‪.‬‬ ‫جــاء ذلــك فــى الــوقــت الــذى أشــاد فيه اجلهاز‬ ‫الفنى مبستوى صالح جمعة خالل معسكر الفريق‬ ‫األخير فى اإلمارات‪ ،‬حيث ملس اجلهاز الفنى رغبة‬ ‫الالعب فى نيل ثقة فايلر واجلهاز املعاون له‪ ،‬وهو‬ ‫ما جعل املدير الفنى يعقد عــدة اجتماعات مع‬ ‫الالعب لتحفيزه كما وعده باحلصول على الفرصة‬ ‫فى التشكيل األساسى للفريق‪.‬‬ ‫من ناحية أخــرى‪ ،‬يعقد محسن صالح‪ ،‬رئيس‬ ‫جلنة التخطيط بالنادى‪ ،‬جلسة مع رينيه فايلر‪،‬‬ ‫خالل الساعات القليلة املقبلة‪ ،‬لالستقرار على‬ ‫الصفقات اجلديدة التى يرغب اجلهاز الفنى فى‬ ‫التعاقد معها لتدعيم صفوف الفريق خالل فترة‬ ‫االنتقاالت الشتوية‪ ،‬باإلضافة لالستقرار على‬ ‫أسماء الالعبني الذين أبــدى فايلر إعجابه بهم‪،‬‬ ‫طلب املــديــر الفنى التعاقد مــع مهاجم متميز‪،‬‬ ‫باإلضافة ملدافع خاص فى ظل اإلصابات املتكررة‬ ‫ملدافعى الفريق‪ ،‬والتى يخشى أن تؤثر سلبيا على‬ ‫مسيرة الفريق وحتديداً فى بطولة دورى أبطال‬ ‫إفريقيا‪ ،‬وكانت جلنة التخطيط قد رشحت فى‬ ‫وقت سابق حسام حسن مهاجم سموحة‪ ،‬وأسامة‬ ‫جالل مدافع إنبى للتعاقد معهم فى يناير ولكن‬ ‫تبقى موافقة املدير الفنى‪ ،‬كما ستشمل اجللسة‬ ‫حتديد الالعبني الذين ستتم إعارتهم‪.‬‬

‫‪٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬‬

‫اشتراك‬

‫تصوير ‪ -‬طارق وجيه‬

‫فرحة أهالوية بهدف أجاى فى مرمى اإلنتاج احلربى‬

‫تأكد جاهزية حسين الشحات مع المنتخب‬

‫االشتراك بقى أسهل‬

‫كتب‪ -‬إسالم صادق‪:‬‬

‫«اشتراك»‬

‫فى رسالة قصيرة‬ ‫أرسل كلمة‬ ‫أو واتس آب على رقم ‪ ٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬واحنا هنكلمك‬ ‫ونساعدك فى االشتراك خطوة بخطوة وهتاخد‬ ‫تجربة مجانية لمدة ‪ ٣٠‬يوم‬

‫من ناحية أخــرى‪ ،‬يستأنف الفريق تدريباته‪،‬‬ ‫اليوم االثنني‪ ،‬استعدادا للمرحلة املقبلة التى تشهد‬ ‫استكمال منافسات الدورى‪ ،‬باإلضافة إلى مواجهة‬ ‫النجم الساحلى التونسى فى اجلولة األولــى من‬ ‫منافسات دور املجموعات لدورى أبطال إفريقيا‪.‬‬ ‫كان اجلهاز الفنى بقيادة رينيه فايلر قد منح‬ ‫الالعبني راحــة سلبية من التدريبات ملدة ‪ 4‬أيام‬ ‫عقب العودة من معسكر اإلمارات‪ ،‬مساء األربعاء‬ ‫املاضى‪.‬‬ ‫ويبحث اجلهاز الفنى خــوض مباراتني وديتني‬ ‫خ ــال فــتــرة الــتــوقــف احلــالــيــة ل ــل ــدورى‪ ،‬وذلــك‬ ‫استعدا ًدا للمرحلة املقبلة‪.‬‬ ‫فى شأن مختلف‪ ،‬قرر مجلس اإلدارة برئاسة‬ ‫محمود اخلطيب فى اجتماعه الذى عقد مساء أمس‬ ‫األول‪ ،‬تكليف محمد سراج الدين عضو املجلس‪،‬‬ ‫رئيس اللجنة اخلاصة مبشروع ستاد األهلى بعرض‬ ‫التصور الكامل عن املشروع والدراسات التى متت‬ ‫بشأنه طوال الشهور املاضية فى اجتماع املجلس‬ ‫الــقــادم وذلــك فــى ضــوء مــا قامت بــه اللجنة من‬ ‫أعمال فى االجتاهات املختلفة متويل ًيا وهندس ًيا‬ ‫وتسويق ًيا متهيدًا التخاذ اخلطوات الفعلية للبدء‬ ‫فى إنشاء مشروع االستاد‪ ،‬كما متت املوافقة على‬ ‫سفر سراج الدين‪ ،‬إلى لندن خالل الفترة من ‪25‬‬ ‫إلــى ‪ 28‬نوفمبر احلالى حلضور مؤمتر وميبلى‬ ‫ً‬ ‫ممثل عن النادى لعرض التصور الذى‬ ‫لالستادات‬ ‫مت االستقرار عليه بخصوص إنشاء استاد األهلى‬ ‫الذى مت إدراجه فى جدول أعمال املؤمتر‪ .‬وذلك‬ ‫بنا ًء على الدعوة التى تلقاها النادى فى شهر أبريل‬ ‫املاضى من القائمني على املؤمتر‪ ،‬والذى تشارك‬ ‫فيه كبرى األندية العاملية والشركات املتخصصة‬ ‫فى بناء االستادات‪.‬‬

‫صفحة‬

‫بجنيه واحد يومي ًا ‪ ١٠‬صفحات إضافية على جميع أجهزتك اإللكترونية‬

‫اشتكى حسام البدرى‪ ،‬املدير الفنى للمنتخب‬ ‫الوطنى لكرة الــقــدم مــن نقص اللياقة البدنية‬ ‫لالعبى األهلى والزمالك التى ظهرت خالل ودية‬ ‫ليبيريا التى فاز بها املنتخب الوطنى بهدف مقابل‬ ‫ال شــىء سجله حــمــدى فتحى فــى املــبــاراة التى‬ ‫جمعتهما يوم اخلميس املاضى فى آخر بروفة قبل‬ ‫مواجهة كينيا رسميا فى أول اختبار للجهاز الفنى‬ ‫ضمن اجلولة األولــى من التصفيات املؤهلة ألمم‬ ‫إفريقيا‪ .‬وطلب البدرى من أنيس الشعاللى مدرب‬ ‫اللياقة البدنية زيــادة معدل التدريبات لالعبى‬ ‫القطبني باعتبار أنهما لم يخوضوا مباريات رسمية‬ ‫منذ ما يزيد على أسبوعني أمال فى حتسني أداء‬ ‫الالعبني خالل املباريات الرسمية‪.‬‬ ‫وطالب البدرى من الالعبني ضــرورة التركيز‬ ‫فى استغالل الفرص حتى ال يواجه الفريق أزمة‬ ‫فى املباريات الرسمية‪ ،‬فى الوقت الذى عقد فيه‬ ‫حسام البدرى جلسة فردية مع أحمد سيد «زيزو»‬ ‫أشاد خاللها باملستوى الذى ظهر به خالل مواجهة‬ ‫ليبيريا وطالبه باحلفاظ على اجلهد الذى بذله مع‬ ‫الفريق فى أول مباراة ودية له مع املنتخب‪.‬‬ ‫فيما تأكد جاهزية حسني الشحات العب الوسط‬ ‫املهاجم من إصابة الكدمة القوية التى تعرض لها‬ ‫خالل مشاركته أمام ليبيريا‪ .‬وخضع الالعب خالل‬ ‫األيــام املاضية لتدريبات عالجية حتت إشــراف‬ ‫الدكتور محمد أبوالعال طبيب الفريق‪ ،‬باإلضافة‬ ‫إلى عبداهلل جمعة الظهير األيسر الذى كان قد‬ ‫اشتكى من إجهاد فى العضلة الضامة‪ ،‬لكنه حصل‬ ‫على راحة كافية قبل مواجهة كينيا يوم ‪ 14‬نوفمبر‬

‫حسني الشحات يراوغ العب ليبيريا فى املباراة األخيرة للمنتخب‬

‫اجلارى‪.‬‬ ‫وينتظم اليوم‪ -‬اإلثنني‪ -‬محمود عبداملنعم كهربا‬ ‫املحترف بنادى «افيس» البرتغالى فى التدريبات‬ ‫اجلماعية بــاإلضــافــة إلــى الثنائى محمد الننى‬ ‫املحترف بــنــادى جالطا ســراى وأحــمــد حجازى‬ ‫املــحــتــرف بــنــادى ويــســت بــرومــيــتــش اإلجنــلــيــزى‬

‫تصوير ‪ -‬طارق الفرماوى‬

‫ومحمود حسن تريزيجيه املحترف بنادى استون‬ ‫فيال‪ ،‬بينما يتواجد محمد صــاح جنم ليفربول‬ ‫اإلجنليزى فى التدريبات اجلماعية غدا الثالثاء‬ ‫باعتبار أنه سيصل إلى القاهرة مساء اليوم عقب‬ ‫مشاركته مع فريقه فى الــدورى اإلجنليزى أمام‬ ‫مانشستر سيتى‪.‬‬

‫ميسى «العبقرى»‬

‫«البرغوث األرجنتينى» ُيعادل إنجاز رونالدو بالدورى اإلسبانى‬ ‫كتب‪ -‬أحمد رضا‪:‬‬

‫لالشتراك‬ ‫مباشرة‪:‬‬

‫‪ -١‬تفضل بزيارة الرابط ‪pdf.almasryalyoum.com‬‬ ‫‪ -٢‬اضغط «اشترك اآلن»‬ ‫‪ -٣‬أدخل بيانات التسجيل الخاصة بك‬ ‫‪ -٤‬أو تواصل معنا «خدمة العمالء» ‪27955777‬‬ ‫واتساب ‪٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬‬

‫ال صوت يعلو فوق صوت «ليونيل ميسى»‪،‬‬ ‫قائد فريق برشلونة اإلســبــانــى‪ ،‬بعد تألقه‪،‬‬ ‫أمــس األول‪ ،‬وقيادته للفريق الكتالونى إلى‬ ‫حتقيق فوز هام بأربعة أهداف مقابل هدف‪،‬‬ ‫على ملعب «كامب نو»‪ ،‬ضمن منافسات اجلولة‬ ‫الثالثة عشرة من بطولة الدورى اإلسبانى‪.‬‬ ‫وشــهــد الــلــقــاء تــألــق مــيــســى‪ ،‬جنــم الفريق‬ ‫الــكــتــالــونــى‪ ،‬ال ـ ــذى ســجــل ث ــاث ــة أهـ ــداف‬ ‫«هاتريك»‪ ،‬من بينها ثنائية من ركالت حرة‪،‬‬ ‫بينما كان الهدف الثالث من ركلة جزاء‪ ،‬ليصل‬ ‫البرغوت إلى هدفه الثامن بالليجا ويقترب‬ ‫من كرمي بنزميا‪ ،‬مهاجم فريق ريــال مدريد‪،‬‬ ‫ومتصدر هدافى املسابقة برصيد ‪ 9‬أهداف‪،‬‬ ‫كما رفــع البارسا رصيده إلــى ‪ 25‬نقطة فى‬ ‫ص ــدارة الترتيب بــفــارق األه ــداف عــن ريــال‬ ‫مدريد‪ ،‬صاحب املركز الثانى‪.‬‬ ‫وسجل البرغوث األرجنتينى ‪ 46‬هد ًفا عن‬ ‫طــريــق الــركــات احل ــرة مــع فــريــق برشلونة‪،‬‬ ‫بينما أحرز ‪ 6‬أهداف مع راقصى التاجنو‪ ،‬كما‬ ‫عادل ميسى بعد تسجيله هاتريك فى شباك‬ ‫سيلتا فيجو رقم النجم البرتغالى كريستيانو‬ ‫فى الدورى اإلسبانى‪ ،‬حيث أصبح فى رصيد‬

‫صورة ضوئية من صحيفة سبورت‬

‫كل منهما ‪ 34‬هاتريك فى املسابقة‪.‬‬ ‫فــى نفس الــســيــاق‪ ،‬تــصــدر ميسى عناوين‬ ‫الصحف اإلسبانية‪ ،‬بعد التألق مع البارسا‪،‬‬

‫حيث قالت صحيفة «موندو ديبورتيفو» فى‬ ‫عنوانها‪« :‬الــعــبــقــرى‪ ..‬هاتريك ميسى مينح‬ ‫برشلونة انتصاراً يستعيد به صدارة الدورى‬ ‫اإلسبانى‪ ..‬هدف من ركلة جزاء وهدفني من‬ ‫ركــات حــرة وهــدف لويسكيتس جــاء تتويجا‬ ‫لتألقه فى املباراة»‪.‬‬ ‫فيما عنونت صحيفة «ســبــورت»‪« :‬ميسى‬ ‫ميسى ميسى وحده ميسى‪ ..‬برشلونة يحافظ‬ ‫على صــدارة الــدورى اإلسبانى بفضل عرض‬ ‫رائع جديد من النجم األرجنتينى‪ ،‬الذى سجل‬ ‫هاتريك من ضربة جزاء وركالت حرة»‪.‬‬ ‫وأضافت الصحيفة أن البرغوث األرجنتينى‬ ‫أنقذ إرنستو فالفيردى من اإلقالة بهذا الفوز‪،‬‬ ‫حيث كانت إدارة الفريق الكتالونى تــدرس‬ ‫إقالة املدير الفنى من منصبه عقب الهزمية‬ ‫املاضية أمام ليفانتى والتعادل املحبط أمام‬ ‫سالفيا ب ــراج ب ــدورى أبــطــال أوروبـ ــا‪ ،‬ولكن‬ ‫االنتصار العريض الذى حققه البارسا على‬ ‫حساب سيلتا فيجو منح املدرب فرصة أخرى‬ ‫فى التواجد داخــل قلعة «كامب نــو»‪ ،‬وكانت‬ ‫تقارير إسبانية قد أشــارت إلــى رغبة إدارة‬ ‫البارسا فى البحث عن خليفة للمدير الفنى‬ ‫إلنقاذ املوسم مبك ًرا‪.‬‬


‫المقاصة يستطلع رأى حفنى بالبقاء أو الرحيل للقسم الثانى وادى دجلة يجهز إنبى للزمالك مرتين ود ًيا‬ ‫كتب – هشام أبوحديد‪:‬‬

‫أمين حفنى‬

‫ترك مجلس إدارة نادى مصر املقاصة برئاسة اللواء محمد عبدالسالم‪ ،‬حرية االختيار ألمين‬ ‫حفنى‪ ،‬العب الفريق الكروى األول بالنادى‪ ،‬بني البقاء بالنادى حتى نهاية املوسم‪ ،‬أو االنتقال‬ ‫إلى أحد أندية القسم الثانى خالل فترة االنتقاالت الشتوية مع عودته لصفوف الفريق الفيومى‬ ‫مطلع املوسم املقبل وحتمل كافة التزاماته املادية معه‪ ،‬وذلك بعد تأكد استحالة تسجيله خالل‬ ‫فترة االنتقاالت الشتوية أيضا املقبلة‪ .‬كانت إدارة مصر املقاصة تعاقدت مع أمين حفنى مطلع‬ ‫املوسم اجلارى‪ ،‬ولكن بسبب خطأ إدارى بالنادى‪ ،‬فشل مصر املقاصة فى تسجيل الالعب سواء‬ ‫فى القائمة الثانية أو خالل فترة االستبدال واالنتقاالت الشتوية املقبلة‪ ،‬ليقرر مجلس إدارة‬ ‫النادى استطالع رأى الالعب سواء بالبقاء أو الرحيل‪ .‬ويواصل الفريق تدريباته ومبارياته الودية‬ ‫استعدادا الستئناف مسابقة الدورى نهاية الشهر اجلارى‪ ،‬حيث كان الفريق بقيادة أحمد حسام‬ ‫ميدو‪ ،‬خاض وديتني اطمأن خاللهما على حالة العبية الفنية والبدنية‪.‬‬

‫كتب – هشام أبوحديد‪:‬‬

‫تاكيس جونيس‬

‫يلتقى اليوم «االثنني» الفريق الكروى األول بنادى وادى دجلة بقيادة اليونانى تاكيس جونيس‪،‬‬ ‫مع إنبى فى مباراة ودية على أرض ملعب استاد بتروسبورت‪ ،‬فى ثانى جتارب الفريق الدجالوى‬ ‫الودية التى يخوضها استعدادا الستئناف مسابقة الدورى املمتاز‪.‬‬ ‫واتفق الناديان على خوض ودية أخرى‪ ،‬بخالف ودية اليوم تكون يوم ‪ 18‬من الشهر اجلارى‪،‬‬ ‫وذلك وف ًقا لرغبة اجلهازين الفنيني فى خوض جتربة قوية خالل الفترة احلالية‪ ،‬حيث يستعد‬ ‫دجلة ملالقاة إف سى مصر بينما يالقى إنبى الزمالك اجلولة املقبلة‪.‬‬ ‫وكان جونيوس املدير الفنى لدجلة‪ ،‬أكد أنه خاض فترة إعــداد جديدة‪ ،‬خصوصا أن فترة‬ ‫التوقف طويلة جدا لظروف مشاركة املنتخب األوليمبى فى البطولة اإلفريقية واملنتخب األول فى‬ ‫التصفيات‪ ،‬مؤكدا أنه يأمل أن يحقق فريقه أقصى استفادة من هذا التوقف‪ ،‬بينما أكد حلمى‬ ‫طوالن‪ ،‬املدير الفنى إلنبى‪ ،‬أن ملباراة الزمالك حسابات خاصة ويسعى لتحقيق الفوز‪.‬‬

‫مالعب‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫«أمم إفريقيا» تؤجل صدام الزمالك والجبالية‬

‫‪9‬‬

‫ً‬ ‫اعتراضا على قرارات «أبوفريخة»‬ ‫‪ 9‬مجلس األبيض يتمسك بمقاطعة مسابقات السلة‬

‫كتب‪ -‬إسالم صادق ووائل عباس‪:‬‬

‫أرجــأ مجلس إدارة نــادى الزمالك‪ ،‬برئاسة‬ ‫مــرتــضــى مــنــصــور‪ ،‬مــخــاطــبــة احتـ ــاد الــكــرة‪،‬‬ ‫ملناقشة رغبة مسؤولى النادى وعدد من أندية‬ ‫الدورى املمتاز فى زيادة االستبدال خالل فترة‬ ‫االنتقاالت الشتوية فى يناير املقبل إلى ما بعد‬ ‫بطولة إفريقيا حتت ‪ 23‬سنة‪ ،‬التى يشارك فيها‬ ‫املنتخب الوطنى األوليمبى‪ ،‬أمال فى التأهل إلى‬ ‫أوليمبياد طوكيو ‪ .2020‬وقال مرتضى منصور‪،‬‬ ‫رئيس الزمالك‪ :‬سنترك اللجنة املؤقتة للتركيز‬ ‫فــى إجن ــاح بطولة إفريقيا ومتابعة املنتخب‬ ‫األوليمبى فى مشوار البطولة‪ ،‬لكننا لن نترك‬ ‫حقنا فى زيادة االستبدال فى يناير‪.‬‬ ‫كــان مسؤولو الزمالك قد طلبوا من احتاد‬ ‫الكرة تعديل الالئحة اخلاصة باالستبدال خالل‬ ‫فترة االنتقاالت الشتوية املقبلة لرغبتهم فى‬ ‫سد عدة احتياجات بني صفوف الفريق‪ ،‬وكان‬ ‫قرر اجلبالية فى بداية املوسم اجلارى وضع ‪5‬‬ ‫العبني استبدال لكل فريق خالل فترة االنتقاالت‬ ‫الشتوية مع قيد ‪ 30‬العبا فى قائمة كل فريق‪،‬‬ ‫واستنفد الزمالك ‪ 4‬العبني فى االستبدال قبل‬ ‫بداية املوسم الكروى اجلارى ويتبقى له مقعد‬ ‫واحد فقط خالل يناير املقبل‪.‬‬ ‫وقوبل األمــر بالرفض من جانب مسؤولى‬ ‫االحت ــاد املــصــرى لكرة الــقــدم الــذيــن متسكوا‬ ‫باستمرار الالئحة كما هــى بــدون إج ــراء أى‬ ‫تغييرات حتى ال حتدث أى مشكلة فى املسابقة‬ ‫وفتح الباب لبعض األندية من أجــل املطالبة‬ ‫بتغيير املــســابــقــة‪ .‬مــن ناحية أخـ ــرى‪ ،‬كشف‬ ‫مرتضى منصور أن املجلس لم يتلق أى عروض‬

‫تصوير‪ -‬أمين عارف‬

‫أحمد سيد «زيزو» يحاول املرور من العب «املقاولون»‬

‫رسمية لرحيل أى العب بالفريق‪ ،‬لكنه ال ميانع‬ ‫فى االستغناء عن أى العــب إذا تلقى النادى‬ ‫عرضا مناسبا يتناسب مع إمكانياته واملبالغ‬

‫املالية التى تعاقدت معه بها إدارة النادى‪.‬‬ ‫وأوضــح منصور‪ ،‬خــال تصريحات خاصة‬ ‫لـ«املصرى اليوم»‪ ،‬أن الفريق ميتلك عددا من‬

‫الالعبني املميزين ولديه بدالء فى كل املراكز التى‬ ‫متكنه من االعتماد على أى منهم فى حالة رحيل‬ ‫أى العــب‪ ،‬الفتا إلى أن فريق الشباب ميتلك‬

‫العبني مميزين أشاد بهم اجلهاز الفنى‬ ‫بقيادة الصربى ميتشو‪ ،‬وشدد منصور‬ ‫على أن املجلس لن يخسر فى بيع أى‬ ‫العب مهما حدث وإذا لم يستفد منه‬ ‫الفريق من الناحية الفنية ستتم إعادة‬ ‫بيعه بالطريقة التى تتناسب مع سياسة‬ ‫املجلس فى احلفاظ على املوارد املالية‬ ‫للنادى‪ ،‬وقال‪ :‬الزمالك لم يخسر ماليا‬ ‫منذ أن توليت مسؤولية قيادة النادى‪،‬‬ ‫ومن ثم فلن نبيع أى العب إال باملقابل‬ ‫املالى الذى يتناسب مع سياستنا‪.‬‬ ‫من ناحية أخرى‪ ،‬متسك مجلس إدارة‬ ‫النادى مبوقفه بدراسة قرار االنسحاب‬ ‫من كل البطوالت التى ينظمها احتاد السلة‬ ‫بعد األحداث املؤسفة التى شهدتها مباراة‬ ‫القمة بني األهلى والزمالك‪ ،‬وأكد منصور أن‬ ‫ناديه يعانى من تعنت واضطهاد من مجلس‬ ‫إدارة السلة برئاسة مجدى أبوفريخة ونائبه‬ ‫محمد عبداملطلب‪ ،‬الفتا إلى أن القرارات التى‬ ‫أصدرها احتاد السلة الهدف منها القضاء على‬ ‫فريق السلة بالنادى‪ ،‬وهو أمر لن يتم السكوت‬ ‫عليه‪ ،‬وقال باحلرف الواحد‪« :‬أبوفريخة بيهرج‪..‬‬ ‫ونائبه يضطهد الزمالك‪ ..‬ولن نصمت على ما‬ ‫حــدث»‪ ،‬وحمل رئيس القلعة البيضاء الدكتور‬ ‫أشرف صبحى‪ ،‬وزير الشباب والرياضة‪ ،‬جزءا‬ ‫من املسؤولية‪ ،‬مؤكدا أنه طالب وزير الرياضة‬ ‫بتأجيل لقاء القمة قبل إقامته بـ‪ 3‬أيام حتى ال‬ ‫حتدث أزمة بني الناديني‪ ،‬وقال‪« :‬حذرت وزير‬ ‫الرياضة من األحداث املؤسفة فى قمة السلة‪..‬‬ ‫وطالبته بالتأجيل‪ ..‬لكنه لم يستجب»‪.‬‬

‫ميتشو‬

‫هل انتهى عصر الواسطة فى مصر؟‬

‫د‪ .‬عبداملنعم عمارة‬ ‫يكتب‪:‬‬ ‫قال اإلمام على ابن أبى طالب رضى اهلل عنه‬ ‫«لو كان الفقر رج ً‬ ‫ال لقتلته»‬ ‫وكنت أقول لو كانت الوسايط رج ً‬ ‫ال لقتلته‪.‬‬ ‫حضرات القراء‬ ‫مــن منا لــم يعان مــن الــواســطــة‪ ..‬أحتــدى أن‬ ‫معظم‪ ،‬بل رمبا جميع املسؤولني فى مصر تأثروا‬ ‫بالواسطة سلباً أو إيجاباً‪ ،‬سلباً عندما يتقدم‬ ‫لفرصة عمل يحلم بها وال تتم بسبب الواسطة‪،‬‬ ‫وإيجاباً عندما يصل إلــى منصب كبير وتكون‬ ‫الواسطة هى سبب وصوله‪.‬‬ ‫شخصياً عانيت فى أحلى سنوات عمرى فى‬ ‫العشرينيات من الواسطة‪ ،‬ولهذا كنت معقداً‬ ‫منها‪ ،‬رشحت لــوزارة التعليم‪ ،‬فرفضت‪ ،‬لم تكن‬ ‫مــن أحــامــى‪ ،‬حلمت مبــا هــو أكــبــر‪ ..‬اجتهدت‬ ‫ودرست وتثقفت ومتكنت من اللغة‪ ،‬وتعلمت كيف‬ ‫يكون احلــوار وزيــادة اعتنيت مبظهرى وبشكلى‬ ‫ومالبسى‪ ،‬ألننى كنت أثق أن لها دورا فى االختبار‬ ‫الذى تقدمت له‪ ،‬لألسف كل هذا لم يفد ولم يؤثر‬ ‫ألن هناك من أقوى‪ :‬حضرة الواسطة‪.‬‬ ‫قلت مذيع فى اإلذاعــة‪ ..‬جنحت فى امتحانى‬ ‫العربى واإلجنليزى وجــاء الشفهى‪ ،‬كانت جلنة‬ ‫من العمالقة لم أجنح بسبب السودانى وسيادتها‬ ‫الواسطة‪ ..‬احلوار كله عن السودانى‪ ،‬حاولت أن‬ ‫أقنعهم بأننى خريج آداب قسم الفلسفة وعلم‬ ‫النفس ال الزراعة‪ ،‬النتيجة عدم القبول‪ ..‬قلت‬ ‫إذن مذيع فى التليفزيون‪ ،‬تخيلت نفسى األوسم‬ ‫واألشــيــك واألكــثــر رشــاقــة بــن املــتــقــدمــن‪ .‬ال‬

‫ياسر أيوب‬

‫‪yaserayoub810@gmail.com‬‬

‫السور وتجربة‬ ‫ألمانيا الكروية‬

‫احتفل العالم أمــس األول بذكرى مرور‬ ‫ثالثني عاما على سقوط ســور برلني فى‬ ‫الــتــاســع مــن نوفمبر عــام ‪ ..1989‬وطيلة‬ ‫أربعني عاما قضاها هذا السور يقسم أملانيا‬ ‫إلى غرب وشــرق‪ ..‬تعددت وتوالت وكبرت‬ ‫حكاياته السياسية والعسكرية واإلنسانية‬ ‫واالجتماعية والسينمائية أيضا‪ ..‬ثم كان‬ ‫لسقوط نفس السور الكثير جدا من املشاعر‬ ‫واملعانى والـ ــدالالت‪ ..‬ولــم تكن كــرة القدم‬ ‫غائبة عن ذلــك كله‪ ..‬فبعد سقوط السور‬ ‫وتوحيد أملانيا من جديد بدأ احتاد الكرة فى‬ ‫أملانيا الغربية يواجه أكبر مشكلة كروية فى‬ ‫تاريخ اللعبة‪ ..‬فقد كان من الضرورى‪ ،‬بعد‬ ‫توحيد أملانيا سياسيا وعسكريا واقتصاديا‬ ‫واجتماعيا‪ ..‬أن تتوحد كرويا أيضا‪ ..‬وفوجئ‬ ‫احتاد الكرة فى الغرب بأن عليه استيعاب‬ ‫أربــعــة آالف وأربــعــمــائــة نــاد ك ــروى كانت‬ ‫تلعب رسميا فى أملانيا الشرقية‪ ..‬وبدأت‬ ‫مفاوضات طويلة انتهت باالتفاق على‬ ‫ضم هانزا روستوك ودينامو دريسدين‬ ‫مــن أملانيا الشرقية لــلــدورى األملانى‬ ‫لــلــدرجــة األولـ ــى باعتبارهما األول‬ ‫والــثــانــى فــى دورى أملانيا الشرقية‬ ‫فى املوسم األخير قبل هدم السور‪..‬‬ ‫وضم األندية من الثالث إلى الثامن‬ ‫فــى الــشــرق ل ــدورى الــدرجــة الثانية‬ ‫فى الدورى األملانى‪ ..‬وهكذا زاد عدد‬ ‫أندية الدرجة األولــى ناديني‪ ،‬بينما زاد‬ ‫عــدد أندية الدرجة الثانية ثمانية أندية‬ ‫ومت تقسيمها إل ــى مجموعتني مــن بــاب‬ ‫االستثناء املؤقت‪ ..‬وجنح االحتاد األملانى‪،‬‬ ‫فى سنة واحــدة‪ ،‬فى إعادة كل األمور إلى‬ ‫حالها قبل الوحدة فعادت الدرجة األولى ‪18‬‬ ‫ناديا والدرجة الثانية ‪ 24‬ناديا‪ ،‬إلى جانب‬ ‫إعــادة تأهيل أكثر من أربعة آالف نــاد من‬ ‫أملانيا الشرقية لتمارس من جديد نشاطها‬ ‫الكروى فى أملانيا املوحدة‪ ..‬جرى ذلك كله‬ ‫بتخطيط ونــظــام ودق ــة وصــرامــة دون أى‬ ‫استثناءات ومجامالت‪ ..‬وال أزال أتوقف أمام‬ ‫هذه التجربة األملانية بكثير جدا من التقدير‬ ‫واإلعــجــاب واالحــتــرام وأراهــا من التجارب‬ ‫واحلــكــايــات الكروية التى تستحق البحث‬ ‫والـــدرس والتحليل‪ ..‬وبــاإلضــافــة لــذلــك‪..‬‬ ‫حني هبط هانزا روستوك بعد موسم أول‬ ‫ووحيد‪ ..‬لم يطالب أحد بعدم هبوط بطل‬ ‫دورى أملانيا الشرقية سابقا‪ ..‬ثم حني هبط‬ ‫دينامو دريسدن بعد أربعة مواسم‪ ..‬لم يقل‬ ‫أحد كيف ميكن أن تخلو الدرجة األولى من‬ ‫أى ناد من التى تنتمى ألملانيا الشرقية‪ ،‬أو‬ ‫أن ذلك ال يليق العتبارات سياسية ووطنية‪..‬‬ ‫حتى العبى أملانيا الشرقية سابقا لم ينضم‬ ‫أحد منهم للمنتخب األملانى إال فقط الذى‬ ‫يستحق بحكم املوهبة والعطاء‪.‬‬

‫هل األندية الشعبية إلى زوال؟‬

‫اختبار‪ ،‬الكاميرا تصورك ملدة دقيقة واالنصراف‪،‬‬ ‫رفضونى‪ ،‬لست أدرى ملاذا‪ ،‬رمبا رأوا أن شكلى‬ ‫وحش وصوتى مزعج‪ ،‬ساعتها كانت الواسطة‬ ‫تنظر لى وتخرج لسانها وتلعب حواجبها‪ ،‬من‬ ‫يومها قررت أال أتقدم ألى شىء وتركت كل شىء‬ ‫هلل سبحانه وتعالى هو األقــوى من كل واسطة‪،‬‬ ‫ومستقبلى بني يديه منذ األزل‪.‬‬ ‫وسار بى مركب احلياة حتى وصلت ملا وصلت‬ ‫له‪.‬‬ ‫وصلت ملا وصلت إليه بأسباب األول هو اهلل‬ ‫سبحانه وتعالى والثانى هو احلظ والثالث هو‬ ‫الرئيس السادات‪.‬‬ ‫احلظ جاء عندما كانت اإلسماعيلية مهجرة‬ ‫فــى محافظات متعددة‪ ،‬لــم يكن بها نــاس كما‬ ‫كانوا قبل الهجرة‪ ،‬وكان قرار السادات هو تعيني‬ ‫نواب محافظات القناة‪ ،‬اسمى جاء بني املرشحني‬ ‫لإلسماعيلية مــع كثيرين كنت أضحك وأقــول‬ ‫الرئيس السادات أغمض عينيه ووضع أصبعه‬ ‫وكان على اسمى‪.‬‬ ‫اصدقائى القراء‬ ‫وأنــا وزيــر للشباب كانت الــواســطــة ال محل‬ ‫لها عندنا‪ ،‬أى اختيارات كنا نعقدها الختيار‬ ‫الشباب املسافر للخارج أو مشروع آخر قررت‬ ‫عــدم االعتماد على العاملني معى‪ ،‬بل انتدبت‬ ‫خبراء من اخلــارج لالختيارات‪ ،‬قيل إن معظم‬ ‫ال ــوزراء واملحافظني جــاءوا بالواسطة‪ ،‬قيل د‪.‬‬ ‫عاطف صدقى اختار الذين كانوا يسهرون معه‬

‫أشرف صبحى‬

‫ويلعبون معه الطاولة‪ ،‬محافظون كثيرون مت معهم‬ ‫نفس الشىء‪ ،‬وزير يخشى على موقعه من زميل‬ ‫فيرشحه محافظاً وهو يعلم أنه ال يصلح وحدث‬ ‫هذا مع اجلميع‪.‬‬ ‫أراهـ ــن أنــنــى لــو طلبت مــن الــذيــن تعرضوا‬ ‫لواسطة أن يتواصلوا معى جلاء الرد باملاليني‪.‬‬ ‫ياما كسرت الواسطة خاطر ماليني الشباب‪،‬‬ ‫وياما كسرت نفس املاليني وياما سيطر احلقد‬ ‫على ماليني الشباب بسبب ما حدث معهم‪.‬‬ ‫ويتبقى السؤال‪:‬‬ ‫هل انتهى عصر الواسطة فع ً‬ ‫ال أم ال؟‬ ‫وأترك لكم احلكم‪.‬‬

‫■■■‬ ‫ما يحدث لألندية الشعبية هو قتل مع سبق‬ ‫اإلصــرار والترصد‪ .‬اجلميع يراها تتهاوى وفى‬ ‫طريقها لالنقراض إن لم تكن قد انقرضت فع ً‬ ‫ال‪،‬‬ ‫هذه األندية كانت كما الديناصورات التى ترعب‬ ‫اجلميع وانــدثــرت ولــم نعد نراها إال فى أفالم‬ ‫السينما‪.‬‬ ‫حضرات القراء‬ ‫حزين جــداً وغاضب على حال هذه األندية‪،‬‬ ‫لــســت غــاضــب ـاً مــن إدارات ــه ــا فــهــى طـــوال هــذه‬ ‫السنوات الطويلة تعانى األمرين وعلى عينك يا‬ ‫تاجر‪.‬‬ ‫شخصياً كنت مهتما بهذه األندية‪ ،‬ألننى كنت‬ ‫مؤمناً برسالتها‪ .‬حزين على نادى الترسانة ونادى‬ ‫املحلة واملنصورة وطنطا واألوليمبى ونادى بلدية‬ ‫املحلة ونادى السويس وبوجه خاص نادى السكة‬ ‫احلديد أقــدم نــاد رياضى أنشئ مبصر ونــادى‬ ‫دمياط كذلك‪.‬‬ ‫كنت أسأل نفسى ملاذا‪ ،‬أكيد ألننى أنتمى لناد‬ ‫جماهيرى شعبى هو النادى اإلسماعيلى‪ ،‬وكنت‬ ‫أشعر بظروفه املادية التى أوصلته إلى الهبوط‬ ‫للدرجة األولى‪.‬‬ ‫كما أننا ال نستمتع بكرة القدم اآلن بسبب‬ ‫غياب اجلماهير‪ ،‬نفس األمر الدورى ال طعم له‬ ‫من غير األندية الشعبية‪ .‬تتصورا لو األندية كانت‬ ‫موجودة كيف يكون شكل الــدورى‪ ..‬كما نظرت‬ ‫للوراء أتذكر الشاذلى ومصطفى رياض ومحمود‬

‫مشاعر‬

‫برج الميزان وبرج الجوزاء‪ ..‬أيهما برج المشاهير؟‬

‫■ رحــم اهلل صديقى الفنان الكبير محمود‬ ‫عبدالعزيز الذى أفتقده اآلن‪.‬‬ ‫كــان لقائى معه متعة‪ -‬ابتسامات‪ -‬قفشات‪،‬‬ ‫حواديت‪ -‬أســرار‪ -‬منيمة بس حلوة‪ -‬تسألنى هو‬ ‫فيه منيمة حلوه وأخرى وحشة‪ ،‬ردى آه‪.‬‬ ‫عندما كنا نتقابل كنا تتحدث فى كل شىء ميكن‬ ‫أن تتصوره طبعاً‪ ،‬لن أحكى لك ما كنا نتحدث فيه‬ ‫كان شعارنا ممنوع النشر وممنوع االقتراب‪.‬‬ ‫أهم شىء كنا نتحدث فيه هو عالم األبــراج‪ ،‬لم‬ ‫يكن لى فيها‪ ،‬كان يعلم أكثر منى‪.‬‬ ‫فى يوم الكالم أخذنا وودانــا حتى كان السؤال‬ ‫هو أى برج كل منا ينتمى له‪ ..‬عالقتى باألبراج هى‬ ‫قــراءة حظك اليوم فى األهــرام للتسلية‪ ،‬محمود‬ ‫بطبيعته متحدث بارع ودمه خفيف حلظات وبدأ‬ ‫محمود شكله يتغير وصوته يعلو‪ ،‬وزادت سالطة‬ ‫لسانه‪ ،‬لم يقل كلمة أو حر ًفا عليه الطال‪ ،‬طلع فيا‬ ‫القطط الفطسانة‪ ،‬كان يشرح وأراجع شخصيتى‬ ‫هل أنا بكل هذا السوء‪ .،‬كان متطرفاً فى هجومه‬ ‫على برجنا حتى كدت أكره هذا البرج وألعن اليوم‬ ‫الذى ولدت فيه‪ ،‬مع أننى أحب شهر يونيو واليوم‬ ‫الثانى منه‪ ،‬كنت أكلم نفسى كيف أوقف هذا السيل‬ ‫املنهمر من محمود إعصار وال إعصار تسونامى‪،‬‬ ‫فكرت فى وضع يدى على فمه أو أكتم أنفاسه أو‬ ‫أربط لسانه‪ ،‬ومع ذلك ال تتصورون كيف ضحكنا‬

‫وجوه على ورق‬

‫يومها وقتاً طوي ً‬ ‫ال دون توقف‪.‬‬ ‫■ ويبدو أننى موعود مبقابلة الذين يكرهون هذا‬ ‫البرج‪ ،‬فى يوم ما فى عشاء ما تصادف أن جلست‬ ‫بجوار فتاة جميلة رقيقة‪ ،‬كان احلــوار األول‬ ‫لها‪ :‬إنت برجك إيــه؟!‪ .‬بسذاجة وبعفوية‬ ‫قــلــت ب ــرج اجلـــــوزاء‪ -‬فــجــأة انتفضت‬ ‫ووقفت وقالت واهلل لن أجلس بجوارك‪،‬‬ ‫وانسحبت بسرعة إلى ترابيزة أخرى‪-‬‬ ‫بعد الفحص والتفحيص والسؤال عنها‬ ‫قالوا لى إن لها صدي ًقا كان قريباً‬ ‫جداً منها كان من نفس برجى ويبدو‬ ‫أن هذا كان سبب القطيعة بينهما‪،‬‬ ‫ترى هل محمود عبدالعزيز سبق‬ ‫لــه أن حدثها عــن بــرج اجل ــوزاء‪،‬‬ ‫اهلل أعلم‪ ،‬أرجوك ال تسألنى عن‬ ‫اسمها‪.‬‬ ‫■ قرأت من أيام حتقيقا‬ ‫عـ ــن األبــــــــراج يــقــول‬ ‫إن م ــوال ــي ــد شهر‬ ‫أكتوبر برج امليزان‬ ‫هــو ب ــرج العظماء‬ ‫واملشاهير‪ ..‬قررت‬ ‫عــمــل م ــق ــارن ــة بني‬ ‫برجى واجلوزاء الذى كنت‬

‫أراه هو برج العظماء واملشاهير‪.‬‬ ‫برج امليزان برج شعاره التقل صنعة وتقدير املرأة‪.‬‬ ‫عــظــمــاؤه‪ ،‬مشاهير مــن أهــل الــفــن صوفيا‬ ‫لــوريــن‪ -‬ش ــون كــونــرى‪ -‬هــيــو جــرانــت‪-‬‬ ‫مصطفى فــهــمــى‪ -‬كــاظــم الــســاهــر‪-‬‬ ‫عمرو دياب‪ -‬وائل كافورى‪ -‬موريس‬ ‫شيفاليه‪ -‬كاميرون دي ــاز‪ -‬الفنان‬ ‫محمد عــبــده ومــن احلــكــام امللكة‬ ‫فــكــتــوريــا‪ -‬بــشــار األســــد‪ -‬حسن‬ ‫نصراهلل‪ -‬ياسر عرفات‪ ،‬كرة القدم‬ ‫العاملى رونالدو وبيليه‪ .‬ومنهم بيل‬ ‫جيتس‪ -‬ألفريد نــوبــل‪ ،‬صاحب‬ ‫جــائــزة نــوبــل‪ ،‬الــرئــيــس بــوتــن‪-‬‬ ‫الرئيس جيمى كــارتــر‪ ،‬الزعيم‬ ‫الهندى غاندى‪ -‬وأمير الشعراء‬ ‫أحمد شوقى‪.‬‬ ‫■ لكن ماذا عن برج اجلوزاء‬ ‫ومــا هى أهــم صفاته‪ :‬هو برج‬ ‫ه ــوائ ــى‪ -‬الــرمــز هــو الــتــوأم‪-‬‬ ‫عاطفيون متقلبون‪ -‬شخصية‬ ‫ازدواجـ ــيـ ــة متقلبة مــزاجــيــة‪-‬‬ ‫ذكاؤهم الفت‪ -‬خيالهم خصب‪-‬‬ ‫لديهم جاذبية كبيرة‪ -‬يستميلون‬ ‫القلوب بسرعة ويشعرون بامللل‬

‫ياسمني‬

‫بسرعة‪ ،‬متعددو املواهب‪ -‬لديهم حب االستطالع‪-‬‬ ‫يتحدثون بسرعة‪ -‬يحبون لفت األنظار‪ -‬لديهم‬ ‫روح النكتة‪ -‬شخصيتهم قوية ويتصرفون بلباقة مع‬ ‫اآلخرين‪ ،‬بارعون فى كل شىء‪ ،‬طيب من هم أهم‬ ‫مشاهيره وعظماؤه‪.‬‬ ‫الــزعــمــاء ج ــون كــيــنــدى‪ -‬جـــورج ب ــوش األب‪-‬‬ ‫ترامب‪ -‬األمير وليام‪ -‬معمر القذافى ‪ -‬هنرى‬ ‫كسنجر‪ -‬امللكة إليزابيث األولــى‪ -‬بينظير بوتو‪-‬‬ ‫كمال أتاتورك‪ -‬جيفارا‪.‬‬ ‫الفنانون العامليون‪ :‬مارلني مونرو‪ -‬أجنلينا جولى‪-‬‬ ‫نيكول كيدمان‪ -‬كلينت إيستوود‪ -‬جونى ديب‪-‬‬ ‫مورجان فرميان‪.‬‬ ‫الفنانون العرب‪ ،‬فاتن حمامة‪ -‬سعاد حسنى‪-‬‬ ‫محمود عبدالعزيز‪ -‬عبداحلليم حافظ‪ -‬الفنان‬ ‫محمد عبده‪ -‬زبيدة ثــروث‪ -‬وفــاء عامر‪ -‬محمد‬ ‫رمضان‪ -‬ياسمني عبدالعزيز‪.‬‬ ‫جنوم الكرة‪ :‬زين الدين زيدان‪ -‬محمد صالح‪-‬‬ ‫نــادال جنم التنس العاملى وأخــيــراً املــؤرخ وعالم‬ ‫االجتماع العاملى ابن خلدون‪.‬‬ ‫حضرات القراء‬ ‫أكيد بعض حضراتكم سيبحثون عن مشاهير‬ ‫برجهم وعن صفات برجهم‪ .‬ولو سيظل برج اجلوزاء‬ ‫هو األعظم ‪ ،GREA TEH TEST‬خــاص وال‬ ‫كلمة‪ ..‬رفعت اجللسة‪.‬‬

‫حسن وإبراهيم اخلليل وأبــوالــعــز‪ ،‬هــذا اجليل‬ ‫الرائع ما زلت أتقابل مع كابنت مصطفى رياض‪،‬‬ ‫كان حدوتة كروية أقول له كنت بكرهكم ألنكم‬ ‫فى مباريات اإلسماعيلية فى ملعبنا ومع جنومنا‬ ‫الكبار كنتم تفوزون طبعاً يضحك‪ .‬هذه األندية‬ ‫قدمت للكرة املصرية فلتات لم نعد نرى مثلها‬ ‫اآلن‪ ،‬واملقارنة أراهــا صعبة بني هــؤالء النجوم‬ ‫وهؤالء الذين يقولون عليهم اآلن جنوماً‪ ،‬هناك‬ ‫فــرق وفــرق كبير‪ ،‬املصرى له فى قلبى الكثير‪،‬‬ ‫أحب جارتنا بورسعيد أجمل بالد مصر وناسها‬ ‫أجدع ناس‪.‬‬ ‫أذكر أننى كنت أدفع مرتبات اجلهاز الفنى لكل‬ ‫هذه األندية كمساعدة لها‪ ،‬هذا غير عالقاتى‬ ‫األخوية واإلنسانية مبجالس إدارات هذه األندية‪.‬‬ ‫أرجــو مــن اللجنة اخلماسية أن تلقى نظره‬ ‫لهذه األنــديــة‪ ،‬ألننى علمت أن دورى الدرجة‬ ‫األولى سيهبط منه خمسة أندية للدرجة الثانية‪،‬‬ ‫تصوروا لو هذه األندية الشعبية هبطت للدرجة‬ ‫الثانية‪ ..‬تــصــوروا كيف تكون هــذه األنــديــة قد‬ ‫تدهورت من املمتاز للدرجة األولــى ثم ال سمح‬ ‫اهلل للدرجة الثانية‪ ..‬شخصي ِا أعتبر أن هذا لو‬ ‫مت تكون جرمية مكتملة األركان‪.‬‬ ‫أطــلــب مــن أخ ــى د‪ .‬أشـــرف صــبــحــى‪ ،‬وزيــر‬ ‫الشباب والرياضة أن يطلب تقريراً عن هذه‬ ‫األندية ليعرف حالها وأحوالها وأمتنى فى عهده‬ ‫وهو وزير رائع وكفء أال تسقط هذه األندية‪.‬‬ ‫هل يستجيب؟ أرجو هذا وثقتى فيه كبيرة‪.‬‬

‫مينى مشاعر‬

‫معركة العرى بين‬ ‫الفنانات ال تزال مستمرة‬ ‫■ أطــارد املسؤولني عن جتميل ميدان‬ ‫الــتــحــريــر‪ ،‬يضعون مسلة اآلن‪ ،‬جميل‪،‬‬ ‫لكن أين مشروع جتميل امليدان كله‪ ..‬هل‬ ‫عــرض على أهــل الــقــاهــرة‪ ،‬املــيــدان اآلن‬ ‫معبر وجراج وأماكن للسيارات وللمنادين‪.‬‬ ‫■ صورة تركى آل الشيخ وزير الرياضة‬ ‫السعودى السابق مع الكابنت اخلطيب‪..‬‬ ‫لم يكن من الواجب نشرها‪ ،‬ال تسألنى‬ ‫ملاذا؟‬ ‫■ أزمات الكرة املصرية عرض مستمر‪،‬‬ ‫متى متشى على سطر وتترك سط ًرا‪.‬‬ ‫■ لــقــد أعــطــى م ــن ال ميــلــك م ــن ال‬ ‫يــســتــحــق‪ ،‬يــطــالــبــون بــتــســلــيــم ال ــن ــادى‬ ‫اإلســمــاعــيــلــى لــشــركــة لــم نسمع عنها‪،‬‬ ‫أنــا ال ــذى نقلت الــنــادى للمقر احلالى‬ ‫بإجراءات قانونية عام ‪ ..1979‬ال دخل‬ ‫للوزير أشرف باملوضوع حتى ال نظلمه‪.‬‬ ‫■ معركة العرى بني الفنانات املصريات‬ ‫على إنستجرام بدأت وما زالت مستمرة‬ ‫عــن حتقيق الكاتبة الصحفية شهيرة‬ ‫النجار‪.‬‬

‫بجراءة‬ ‫كرم كردى‬

‫‪tacoegypt@gmail.com‬‬

‫مازلنا نجلد‬ ‫أنفسنا‬

‫نحن جميعا على يقني أن مصر بها على‬ ‫األقل ‪ ٥٠‬مليون خبير كروى‪ .‬من لديه الفرصة‬ ‫من هــؤالء املاليني أن يكتب أو يتحدث فى‬ ‫الراديو أو التليفزيون عدد قليل جدا‪ .‬ولذا‬ ‫وجب اختيار هؤالء األشخاص بعناية فائقة‪،‬‬ ‫ألن ما يكتب أو يقال يؤثر فى اجلميع‪.‬‬ ‫لألسف البعض من هؤالء يطالبون باملثالية‬ ‫فى مباريات املنتخب األوليمبى دون النظر‬ ‫جلميع الظروف التى أحاطت وحتيط بهذا‬ ‫املنتخب‪ .‬وأول هذه األسباب وأكثرها تأثي ًرا‬ ‫هو أن عــدد الالعبني الذين يستحقون أن‬ ‫ينضموا إلى هذا املنتخب ليس منهم أكثر‬ ‫مــن أربــعــة أو خمسة العــبــن يلعبون فى‬ ‫مباريات أنديتهم‪ ،‬وبالتالى األيام القليلة التى‬ ‫ينضمون فيها إلى املنتخب واملباريات الودية‬ ‫التى يخوضونها ليست كافية باملرة لتحقيق‬ ‫وتنفيذ فكر وخطط املدير الفنى‪ .‬وجتاهل‬ ‫جهابذة كرة القدم عندنا أن أربعة من أفضل‬ ‫الالعبني خارج التشكيل لإلصابة وهم طاهر‬ ‫ومحمد محمود وكرمي نيدفيد‪ ،‬وانضم إليهم‬ ‫صانع ألعاب الفريق ناصر ماهر‪ .‬البطولة‬ ‫بــدأت واحلمد هلل فزنا بــأول مباراة‪ ،‬علينا‬ ‫املؤازرة وليس أن نبث اإلحباط إلى الالعبني‬ ‫واجلــهــاز الفنى‪ .‬أنــا أعلم جيدًا أن شوقى‬ ‫غريب لــن يتأثر بهذه الصغائر فلديه من‬ ‫اخلبرة والتجارب الكثير‪ ،‬وهو يبعد الالعبني‬ ‫عــن الــتــعــرض ألى ضــغــوط قــد تــؤثــر على‬ ‫معنوياتهم‪ .‬لنقف جميعا وراء منتخبنا‪ ،‬فنحن‬ ‫ً‬ ‫جميل من‬ ‫نحتاج إلى الفوز والفرحة‪ .‬وكان‬ ‫عمرو اجلناينى وزمالء جلنته أن يتواجدوا‬ ‫مع الالعبني مباشرة بعد املباراة وحتفيزهم‬ ‫للمباريات الــقــادمــة‪ .‬فالالعبون واجلــهــاز‬ ‫فى حاجة إلى التشجيع والوقوف وراءهــم‪.‬‬ ‫كل التوفيق لهم فى مباراة اليوم أمام غانا‬ ‫ولنحتفل جميعا بالفوز‪.‬‬


‫زيدان‪ :‬ريال مدريد يقدم أداء ممت ًعا بعد الهزيمة أمام مايوركا بارتوميو‪« :‬فالفيردى» المدرب المثالى لبرشلونة‬ ‫أعرب الفرنسى زين الدين زيدان‪ ،‬املدير الفنى لريال‬ ‫مــدريــد‪ ،‬عن سعادته باالنتصار برباعية نظيفة على‬ ‫إيبار‪ ،‬مساء أمس األول‪ ،‬ضمن منافسات اجلولة الـ‪13‬‬ ‫من الليجا‪.‬‬ ‫وقــال زيــدان‪ ،‬خــال تصريحات عقب املــبــاراة‪ ،‬نقلتها‬ ‫صحيفة «ماركا» اإلسبانية‪« :‬لدينا أحاسيس جيدة للغاية‬ ‫ً‬ ‫سهل‪ ،‬فالفرق‬ ‫جتاه األداء والنتيجة ألن هذا امللعب ليس‬ ‫التى تأتى للعب هنا متر مبباراة ووقت سيئ‪ ،‬لكننا بدأنا‬ ‫بشكل جيد للغاية وسيطرنا على الكرة‪ ،‬لقد غيرنا‬ ‫اللقاء‬ ‫ٍ‬ ‫اللعب من جانب إلى آخر وقدمنا مباراة كاملة»‪.‬‬

‫‪١٠‬‬

‫وتــابــع‪« :‬يعتمد اخلــصــم على طريقة لعب مباشرة‬ ‫وبــصــفــة خــاصــة عــلــى ملعبه وأمـــام جــمــهــوره‪ ،‬ولكننا‬ ‫بشكل جيد للغاية‪ ،‬وإذا ما متكنت‬ ‫سيطرنا على املباراة‬ ‫ٍ‬ ‫من احلفاظ على نظافة شباكك فستسيطر على اللقاء‬ ‫ونتيجته وأداء الفريق»‪.‬‬ ‫ً‬ ‫قائل‪« :‬أنا سعيد من أجل اجلميع‬ ‫وأنهى تصريحاته‬ ‫ألنهم على دراية بأنهم قادرون على منح الفريق الفائدة‪،‬‬ ‫لقد كان ينقص فالفيردى فقط تسجيل األهداف‪ ،‬وها‬ ‫قد حققه اليوم ولهذا أنــا سعيد من أجله ومــن أجل‬ ‫ريال مدريد»‪.‬‬

‫زين الدين زيدان‬

‫أملح جوسيب ماريا بارتوميو‪ ،‬رئيس نادى برشلونة‪ ،‬إلى‬ ‫عدم وجود نية لرحيل املدير الفنى إرنستو فالفيردى‪.‬‬ ‫وحاصرت الشائعات مستقبل فالفيردى بعد تراجع نتائج‬ ‫برشلونة على املستويني املحلى واألوروبى‪ ،‬باخلسارة ‪3-1‬‬ ‫أمام ليفانتى فى الليجا‪ ،‬والتعادل السلبى أمام سالفيا براج‬ ‫فى دورى األبطال‪.‬‬ ‫وقــال بارتوميو‪ ،‬فى تصريحات نقلتها صحيفة موندو‬ ‫ديبورتيفو‪« :‬إرنستو فالفيردى هو املــدرب املثالى لقيادة‬ ‫الفريق الكتالونى فى هذه الفترة االنتقالية»‪.‬‬ ‫وأضاف رئيس النادى‪« :‬لقد أحضرنا هذا املوسم العبني‬

‫مالعب‬

‫شبا ًبا يجب أن يساعدونا فى عبور تلك املرحلة»‪.‬‬ ‫وتابع‪« :‬نؤمن بأن فالفيردى هو املدرب املثالى لقيادة هذا‬ ‫املزيج الذى يضم مجموعة ناجحة من الالعبني مع شباب‬ ‫واعدين»‪ .‬وأمت‪« :‬فالفيردى هو الشخص القادر على إنشاء‬ ‫هذا الرابط‪ ،‬لتشكيل مجموعة جديدة تستكمل مسيرة‬ ‫برشلونة»‪.‬‬ ‫يذكر أن فريق برشلونة كان قد فاز على سيلتا فيجو‪،‬‬ ‫أمس األول‪ ،‬برباعية مقابل هدف‪ ،‬فى املباراة التى أقيمت‬ ‫على ملعب كامب نو‪ ،‬ضمن منافسات اجلولة الثالثة عشرة‬ ‫من بطولة الدورى اإلسبانى‪.‬‬

‫إرنستو فالفيردى‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫بايرن ميونيخ يواصل البحث عن «الخليفة»‬

‫«البافارى» يفتح باب التفاوض مع نجم العمالق األلمانى السابق فان بوميل لتولى تدريب الفريق‬ ‫كتب‪ -‬محمد طلعت داوود‪:‬‬

‫ما زال مجلس إدراة بايرن ميونيخ األملانى يبحث عن‬ ‫خليفة نيكو كوفاتش بعد النتائج السلبية التى حققها‪،‬‬ ‫وآخرها اخلسارة املذلة أمــام إنتراخت فرانكفورت‬ ‫بنتيجة ‪ ،٥ - ١‬السبت املاضى‪.‬‬ ‫وفتحت إدارة «الــبــافــارى» بــا ًبــا مــع جنــم فريقهم‬ ‫السابق الهولندى مارك فان بوميل املدير الفنى احلالى‬ ‫آليندهوفن للتعاقد معه خالل الفترة املقبلة لتولى مهام‬ ‫الفريق األملانى بعد الراحل كوفاتش الذى سطر تاريخا‬ ‫كارثيا داخل جدان البايرن‪.‬‬ ‫وف ــى الــوقــت نــفــســه‪ ،‬أجــلــت إدارة بــايــرن ميونيخ‬ ‫املفاوضات مع املدرب املخضرم‪ ،‬أرسني فينجر‪ ،‬املدير‬ ‫الفنى السابق لنادى أرسنال اإلجنليزى‪ ،‬بشأن توليه‬ ‫مهام «البافارى» إلى نهاية األسبوع اجلارى‪.‬‬ ‫وأضافت التقارير اإلجنليزية‪ ،‬التى سلطت الضوء‬ ‫على تلك املفاوضات‪ ،‬أن مدرب أرسنال السابق تلقى‬ ‫اتــصـ ً‬ ‫ـال هاتف ًيا من كــارل هاينز رومينيجه‪ ،‬الرئيس‬ ‫التنفيذى لبايرن ميونيخ‪ ،‬لتولى «الفرنسى» تدريب‬ ‫الفريق‪ ،‬خل ًفا للكرواتى املُقال نيكو كوفاتش‪.‬‬ ‫وأشارت التقارير إلى أنه مت تأجيل املفاوضات إلى‬ ‫نهاية األسبوع حتى ينتهى «فينجر» من إجازته التى‬ ‫يقضيها بإحدى دول اخلليج‪ ،‬على أن يتم احلديث‬ ‫بينهما مجد ًدا لبحث التفاصيل بعمق أكثر‪ ،‬وعلى أثرها‬ ‫يتم اتخاذ القرار النهائى فى هذا امللف‪.‬‬ ‫مارك فان بوميل‪ ،‬املرشح لتدريب بايرن ميونيخ‪ ،‬انتقل‬ ‫من نادى ماسبراخت إلى نادى بى إس فى آيندهوفن‬ ‫فى عام ‪ 1999‬وهناك حقق العديد من األلقاب مع‬ ‫ناديه اجلديد‪ ،‬فحقق بطولة الدورى الهولندى لثالثة‬ ‫مواسم وساهم فى وصــول النادى إلــى الــدور نصف‬ ‫النهائى لبطولة دورى أبطال أوروبا فى عام ‪ .2005‬نال‬ ‫جائزة أفضل العب فى هولندا لعامى ‪ 2001‬و‪.2002‬‬ ‫فــى نهاية مــوســم ‪ 2005-2004‬انتقل إلــى نــادى‬ ‫برشلونة اإلسبانى مجاناً بعد انتهاء عقده مع نادى‬ ‫بى إس فى آيندهوفن‪ ،‬واستطاع املشاركة أساسيا‬ ‫فى العديد من املباريات وكــان عنصر قــوة فى خط‬ ‫وسط النادى الكاتالونى خصوصاً بعد إصابة تشافى‬ ‫هيرنانديز بقطع فى الرباط الصليبى لركبته فى بداية‬ ‫املوسم‪ ،‬وحقق فان بوميل أكبر جناح له فى مسيرته‬ ‫الكروية مع برشلونة فى هذا املوسم باحلصول على‬ ‫لقب الدورى اإلسبانى ولقب دورى أبطال أوروبا على‬ ‫حساب أرسنال اإلجنليزى‪ ،‬باإلضافة إلى لقب كأس‬ ‫السوبر اإلسبانى‪.‬‬ ‫وفى بداية موسم ‪ 2007-2006‬انتقل فان بوميل إلى‬ ‫نادى بايرن ميونيخ األملانى‪ ،‬واعتبر منذ قدومه ركيزة‬ ‫أساسية فى خط وسط الفريق البافارى‪ .‬وبعد اعتزال‬ ‫احلارس الدولى األملانى أوليفر كان‪ ،‬اختير فان بوميل‬ ‫مطلع موسم ‪ 2009-2008‬قائداً لبايرن ميونيخ‪ ،‬وجدد‬ ‫املدير الفنى الهولندى لويس فان جال ثقته به قائداً‬ ‫مطلع موسم ‪ ،2010-2009‬وهو أول قائد غير أملانى‬ ‫لبايرن ميونيخ على اإلطالق‪.‬‬ ‫وفى يوم ‪ 25‬يناير ‪ 2011‬انتقل إلى نــادى إى سى‬

‫فينجر‬

‫بايرن ميونيخ اليزال يبحث عن مدرب‬

‫ميالن مجانا‪ ،‬ولعب معهم موسما ونصف املوسم حقق‬ ‫خاللها لقب ال ــدورى اإليطالى ولقب كــأس السوبر‬ ‫اإليطالى‪ ،‬لينتقل بعدها إلى ناديه األول الذى ساهم فى‬ ‫شهرته وهو بى إس فى آيندهوفن ولعب معهم موسما‬ ‫ختاميا‪ ،‬ثم اعتزل بعدها كرة القدم‪.‬‬ ‫وتعرض كوفاتش لإلقالة األحــد املاضى‪ ،‬بعد يوم‬ ‫واحد على سقوط فريقه املدوى خارج أرضه بخسارته‬

‫من آينتراخت فرانكفورت (‪ )5-1‬فى الدورى األملانى‪.‬‬ ‫نيكو كوفاتش الراحل عن صفوف فريق بايرن ميونيخ‬ ‫بفضحية كروية من مواليد ‪ 15‬أكتوبر ‪ 1971‬فى برلني‬ ‫فى أملانيا‪ ،‬العب ومدرب كرة قدم كرواتى‪ .‬يعمل حالياً‬ ‫مدربا لنادى بايرن ميونيخ األملانى‪.‬‬ ‫وقد بدأ مسيرته الكروية مع نادى هيرتا زهلندورف‬ ‫فى عام ‪ ،1989‬ولعب معهم حتى عام ‪ ،1991‬وشارك‬

‫كابيلو‪ :‬إبراهيموفيتش سيكون بطل الرواية فى «الكالتشيو»‬

‫كريم بنزيما يتصدر هدافى الدورى اإلسبانى‬ ‫ويتخطى رقم «بوشكاش» مع الريال‬

‫بنزميا‬

‫مودريتش إحدى ركائز ريال مدريد فى خط وسط‬

‫انتزع الفرنسى كرمي بنزميا مهاجم‬ ‫ريال مدريد صدارة هدافى الليجا بعد‬ ‫زي ــارة شباك إيــبــار ضمن منافسات‬ ‫اجلــولــة الـــــ‪ 13‬مــن بــطــولــة الـ ــدورى‬ ‫اإلسبانى‪ ،‬فى املباراة التى جمعتهما‬ ‫مساء أمــس األول‪ ،‬حيث سجل جنم‬ ‫امليرجنى هدفني خالل املباراة‪.‬‬ ‫ورفع صاحب الـ‪ 31‬عاما رصيده إلى‬ ‫تسعة أهداف لينفرد بصدارة هدافى‬ ‫ال ــدورى اإلسبانى‪ ،‬متجاوزا جيرارد‬ ‫مورينو‪ ،‬مهاجم فياريال‪.‬‬ ‫وبــحــســب شــبــكــة «أوبـ ــتـ ــا»‪ ،‬سجل‬ ‫بــنــزميــا هــدفــه رق ــم ‪ 157‬هــد ًفــا فى‬ ‫الــــدورى اإلســبــانــى‪ ،‬ليصبح ســادس‬

‫هدافى امليرينجى باملسابقة‪ ،‬متخطيا‬ ‫األسطورة بوشكاش‪ ،‬الذى سجل ‪156‬‬ ‫هدفا‪.‬‬ ‫يُذكر أن بنزميا يحتل حاليا املركز‬ ‫الـ‪ 18‬فى جدول ترتيب هدافى الليجا‬ ‫على مــدار الــتــاريــخ‪ ،‬وال ــذى يتصدره‬ ‫األرجنتينى ليونيل ميسى جنم برشلونة‬ ‫برصيد ‪ 424‬هدفا حتى اآلن‪.‬‬ ‫مــن جانبه‪ ،‬حــرص الفرنسى زين‬ ‫الدين زيدان‪ ،‬املدير الفنى لفريق ريال‬ ‫مدريد‪ ،‬على توجيه رسالة غير مباشرة‬ ‫إلــى ديدييه ديــشــامــب‪ ،‬املــديــر الفنى‬ ‫ملنتخب فرنسا بشأن كرمي بنزميا‪.‬‬ ‫وقال زيــدان‪ ،‬فى تصريحات نقلتها‬

‫صــحــيــفــة صــحــيــفــة‬ ‫«لــيــكــيــب» الفرنسية‪:‬‬ ‫«بالطبع‪ ،‬منتخب فرنسا‬ ‫ي ــح ــت ــاج جلـ ــهـ ــود ك ــرمي‬ ‫بنزميا‪ ،‬فهو األفــضــل فى‬ ‫مــركــزه»‪ .‬يــذكــر أن بنزميا‬ ‫ك ــان قــد خ ــاض ‪ 81‬مــبــاراة‬ ‫مــع منتخب فــرنــســا‪ ،‬وسجل‬ ‫‪ 27‬هد ًفا‪ ،‬وتعود آخــر مشاركة‬ ‫له بقميص الديوك إلى ‪ 8‬أكتوبر‬ ‫‪ 2015‬أمــام أرمينيا‪ ،‬ولكنه يغيب‬ ‫عن متثيل الديوك‪ ،‬منذ واقعة ابتزازه‬ ‫لزميله فى املنتخب الفرنسى‪ ،‬ماتيو‬ ‫فالبوينا منذ أكتوبر ‪.2015‬‬

‫معهم فى ‪ 25‬مباراة وسجل ‪ 7‬أهداف‪ ،‬وفى عام ‪1991‬‬ ‫انتقل إلى نــادى هيرتا برلني‪ ،‬ولعب معهم حتى عام‬ ‫‪ ،1996‬وشارك معهم فى ‪ 148‬مباراة وسجل ‪ 15‬هدفا‪،‬‬ ‫وفى عام ‪ 1996‬انتقل إلى نادى باير ليفركوزن‪ ،‬ولعب‬ ‫معهم حتى عام ‪ ،1999‬وشــارك معهم فى ‪ 77‬مباراة‬ ‫وسجل ‪ 8‬أهــداف‪ ،‬وفــى عــام ‪ 1999‬انتقل إلــى نادى‬ ‫هامبورج‪ ،‬ولعب معهم حتى عام ‪ ،2001‬وشارك معهم‬

‫فى ‪ 55‬مباراة وسجل ‪ 12‬هدفا‪ ،‬وفى عام ‪ 2001‬انتقل‬ ‫إلى نادى بايرن ميونيخ‪ ،‬ولعب معهم حتى عام ‪،2003‬‬ ‫وشــارك معهم فى ‪ 34‬مباراة وسجل ‪ 3‬أهــداف‪ ،‬وفى‬ ‫عام ‪ 2003‬انتقل إلى نادى هيرتا برلني‪ ،‬ولعب معهم‬ ‫حتى عام ‪ ،2006‬وشارك معهم فى ‪ 75‬مباراة وسجل ‪8‬‬ ‫أهداف‪ ،‬ومنذ عام ‪ 2006‬أنهى مسيرته الرياضية مع‬ ‫ريد بل سالزبورج النمساوى‪.‬‬

‫يرى فابيو كابيلو‪ ،‬املدير الفنى السابق مليالن‪ ،‬أن‬ ‫الفريق احلالى للروسينيرى ال يستطيع أن يحلم‪،‬‬ ‫مشي ًرا إلى أن التعاقد مع إبراهيموفيتش سيحدث‬ ‫انقال ًبا فى الكالتشيو‪.‬‬ ‫وسبق لكابيلو قيادة ميالن فى الفترة من ‪،1991‬‬ ‫وحــتــى ‪ ،1996‬وم ــرة أخ ــرى فــى عــامــى ‪1997‬‬ ‫و‪.1998‬‬ ‫وأجرى كابيلو مقابلة مع صحيفة «الجازيتا‬ ‫ديلو سبورت»‪ ،‬قبل موقعة يوفنتوس وميالن‪،‬‬ ‫أمس ولدى سؤاله عن الفجوة املالية بني‬ ‫اجلانبني‪ ،‬وجه كابيلو اللوم إلى عهد لى‬ ‫يوجن هوجن قصير العمر‪.‬‬ ‫وقــال‪« :‬تعرض ميالن لسوء حظ ليتم‬ ‫بيعه إلى شخص ال ميلك املــوارد الالزمة‬ ‫إلدارة ٍ‬ ‫ناد عاملى»‪.‬‬ ‫وأض ــاف‪« :‬واآلن توجد شركة إليوت‪،‬‬ ‫لكنها تعطى األولــويــة للحسابات‬ ‫وســد الــديــون السابقة‪ ،‬لكنهم‬ ‫أجـــــروا اخ ــت ــي ــارات خاطئة‬ ‫لبعض الالعبني»‪.‬‬ ‫ويتخلف ميالن عن يوفنتوس‬ ‫بفارق ‪ 16‬نقطة بعد ‪ 11‬مباراة‪،‬‬ ‫وهى املرة األولى فى تاريخ النادى التى يتأخر فيها‬ ‫بهذا الشكل عن البيانكونيرى فى بداية املوسم‪.‬‬ ‫ً‬ ‫قائل‪« :‬تعامل مع‬ ‫وعلق كابيلو على هذا األمــر‪،‬‬ ‫املباراة مثل أى مباراة‪ ،‬وكن واقع ًيا‪ ،‬ميالن هذا ال‬ ‫يستطيع أن يحلم»‪.‬‬ ‫ومع ذلك‪ ،‬يعتقد كابيلو أن التوقيع املحتمل مع‬ ‫زالتــان إبراهيموفيتش سيكون مبثابة انقالب‬ ‫لفريقه القدمي‪.‬‬ ‫وأوضح‪« :‬ستكون خطوة رائعة‪ ،‬لن يأتى إبرا‬ ‫فقط لقضاء الشتاء فى ميالنو‪ ،‬ال يزال بإمكانه‬ ‫إحداث الفارق فى إيطاليا»‪.‬‬ ‫وأكد‪« :‬أعرفه جيدًا‪ ،‬وأنا متأكد من أنه إذا‬ ‫عاد إلى إيطاليا‪ ،‬فسوف يكون بطل الرواية»‪.‬‬ ‫ولعب إبراهيموفيتش من قبل ملــدة موسمني‬ ‫بقميص مــيــان‪ ،‬وسجل ‪ 56‬هــد ًفــا فــى جميع‬ ‫املسابقات‪.‬‬ ‫فابيو كابيلو بــدأ حياته كالعب عــام ‪ 1964‬فى‬ ‫فريق سبال‪ ،‬أحد فرق الدرجة الثانية‪ ،‬ثم بعد ذلك‬ ‫انتقل إلى اللعب لصالح فريق العاصمة اإليطالية‬

‫رونالدو ترك بصمة جيدة مع يوفنتوس‬

‫روما‪ ،‬وهناك رسم لنفسه الشهرة وأصبح الالعب‬ ‫األول فى الفريق بعد أن استطاع أن ينقذ الفريق من‬ ‫النتائج السيئة التى كان يعانيها حينها ليصبح قائدا‬ ‫للفريق‪ ،‬وبعد موسمني قضاهما فى روما انتقل إلى‬ ‫يوفنتوس فى السبعينيات ثم إلى إيه سى ميالن الذى‬ ‫بقى يلعب فى صفوفه إلى أن اعتزل فى عام ‪.1980‬‬ ‫وفى عام ‪ 1991‬تسلم مهمة تدريب نادى إيه سى‬ ‫ميالن وحقق معه الفوز بالدورى اإليطالى أربع مرات‬ ‫وأحرز بطولة دورى أبطال أوروبــا عام ‪ 1994‬أمام‬ ‫برشلونة‪ .‬ومن اجلدير ذكره أن كابيلو خاض ‪300‬‬ ‫مباراة فى مختلف املسابقات وهو مدرب للميالن‪.‬‬ ‫من الفرق األخــرى التى قام بتدريبها نادى روما‬ ‫وحقق معه الدورى اإليطالى موسم ‪.2001–2000‬‬ ‫ودرب بعد ذلك نــادى يوفنتوس ولكنه استقال من‬ ‫منصبه بعد تورط النادى فى فضيحة الكالتشيوبولى‪.‬‬ ‫وفــى ‪ 5‬يوليو ‪ 2006‬تسلم منصب املدير الفنى‬

‫لنادى ريال مدريد‪ ،‬ومتت إقالته فى ‪ 28‬يونيو ‪2007‬‬ ‫بعد حتقيقه بطولة الدورى اإلسبانى ‪٢٠٠٧ –2006‬‬ ‫بسبب أسلوب لعب الفريق حتت قيادته رغم أنه حقق‬ ‫لقب الدورى‪.‬‬ ‫تعاقد معه االحتاد اإلجنليزى لكى يدرب املنتخب‬ ‫منذ شهر فبراير ‪ ،2008‬عرف عنه قوة الشكيمة‬ ‫واإلصرار وحب املغامرة‪ ،‬واخلبث التدريبى واحلنكة‬ ‫العالية‪.‬‬ ‫فابيو كابيلو استقال من تدريب منتخب إجنلترا‬ ‫فى ‪ 8‬فبراير ‪ 2012‬بعد إزالة شارة القيادة من جون‬ ‫تيرى‪ ،‬ثم انتقل لتدريب املنتخب الروسى‪ ،‬وأقيل من‬ ‫تدريب املنتخب الروسى فى ‪ 14‬يوليو ‪ .2015‬فى ‪11‬‬ ‫يونيو ‪ ،2017‬وقع كابيلو عقدًا مع النادى الصينى‬ ‫جياجنسو سونينج الذى أنهى املوسم فى املركز الـ‪12‬‬ ‫(مــن أصــل ‪ 16‬فريقا) فى عــام ‪ 2017‬فى الــدورى‬ ‫الصينى املمتاز‪ ،‬وفى ‪ 28‬مارس ‪ 2018‬متت إقالته‪.‬‬


‫‪11‬‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫مثال سي ًئا ألطفاله‬ ‫لم يدخن طوال حياته وشعر أنه كان ً‬

‫«رجل مارلبورو األصلى» يطفئ سيجارته األخيرة‬ ‫عاما‬ ‫ظل «نوريس» يزين اللوحات اإلعالنية والمجالت بقبعة رعاة البقر وسيجارة معلقة من فمه على مدى ‪ً 12‬‬

‫كتب‪ -‬حامت سعيد‪:‬‬

‫بعد أعــوام طويلة من الشهرة واحلياة بني احليوانات‬ ‫التى اختارها بنفسه‪ ،‬خفت جنم روبرت نوريس‪ ،‬املعروف‬ ‫باسم «رجل مارلبورو األصلى»‪ ،‬الذى ظهر فى العديد من‬ ‫إعالنات السجائر‪ ،‬ورحــل عن عمر يناهز ‪ 90‬عا ًما‪ ،‬فى‬ ‫مزرعته فى كولورادو سبرينجز‪ ،‬بوالية كــولــورادو‪ ،‬وترك‬ ‫خلفه ‪ 31‬حفي ًدا وحفيدة‪.‬‬ ‫وعلى مدى ‪ 12‬عا ًما‪ ،‬كان نوريس يزين اللوحات اإلعالنية‬ ‫واملجالت باسم رجل مارلبورو‪ ،‬وهو رجل قاس يرتدى قبعة‬ ‫رعاة البقر وسط التضاريس البرية‪ ،‬مع سيجارة معلقة من‬ ‫فمه أو فى يده‪.‬‬ ‫ورغ ــم تــصــويــره وهــو يــدخــن السجائر ألكــثــر مــن عقد‬ ‫من الزمان‪ ،‬فإن نوريس لم يدخن أبـدًا‪ ،‬واعتذر عن عدم‬ ‫االستمرار فى احلملة اإلعالنية عندما شعر أنه لم يكن‬ ‫قدوة جيدة ألطفاله‪.‬‬

‫ولد نوريس فى شيكاجو‪ ،‬إلينوى‪ ،‬لكنه قرر منذ صغره أن‬ ‫يكون من رعاة البقر‪ ،‬بدأ بتربية اخليول فى سن ‪ 18‬عا ًما‪،‬‬ ‫قبل أن ينتقل فى النهاية إلى كــولــورادو لشراء مزرعته‪،‬‬ ‫«تى كروس رانشز» عام ‪ ،1950‬والتى منت وتطورت حتى‬ ‫أصبحت مساحتها ‪ 6300‬فدان‪.‬‬ ‫فى ذلك الوقت‪ ،‬كان املسؤولون التنفيذيون فى مجال‬ ‫اإلعالن واملسؤولني عن منتجات مارلبورو‪ ،‬التى مت تسويقها‬ ‫فى األصل كسجائر للسيدات‪ ،‬يحاولون معرفة كيفية بيعها‬ ‫للرجال‪.‬‬ ‫تصور ليو بورنيت‪ ،‬معلن من شيكاجو‪ ،‬فكرة رجل مارلبورو‬ ‫القوى الذى يدخن سيجارة مارلبورو فى الهواء الطلق‪.‬‬ ‫فى البداية‪ ،‬استخدمت الشركة مناذج احترافية‪ ،‬ولكن‬ ‫ســرعــان مــا شعر «بــورنــيــت» أنــه بحاجة إلــى رعــاة البقر‬ ‫احلقيقيني‪ ،‬لتأصيل الفكرة‪.‬‬ ‫وقال بوبى‪ ،‬ابن نوريس‪ ،‬لـ‪ KKTV‬إن املديرين التنفيذيني‬

‫لإلعالن رأوا والده فى صورة بإحدى الصحف مع صديقه‪،‬‬ ‫املمثل جون واين‪ ،‬وجنحوا فى الوصول له بعد فترة وجيزة‪.‬‬ ‫وقال بوبى‪« :‬خرجوا من سيارتهم يرتدون بدالتهم املقلمة‪،‬‬ ‫وتوجهوا إلى أبى فى مزرعته وقالوا له‪( :‬كيف تريد أن‬ ‫تكون فى اإلعالنات التجارية لسجائر مارلبورو؟)‪ ،‬فقال لهم‬ ‫والدى‪( :‬أنا مشغول اآلن‪ ،‬ملاذا ال تعودون األسبوع القادم‪،‬‬ ‫وإذا كنتم جــاديــن‪ ،‬سنتحدث)‪ ،‬وبالفعل ع ــادوا األسبوع‬ ‫التالى»‪.‬‬ ‫وعلى مدار الـ‪ 12‬عا ًما التالية‪ ،‬ظهر نوريس على لوحات‬ ‫اإلعالنات وأغلفة املجالت‪ ،‬وأصبح أول رجل من مارلبورو‬ ‫يظهر على شاشات التليفزيون فى الواليات املتحدة وأوروبا‪.‬‬ ‫يقول «بوبى»‪« :‬لقد كان يحذرنا دائما (ال أريد أب ًدا أن‬ ‫أرى أيا منكم يدخن) «لذلك سأله أحدنا (إذا كنت ال تريدنا‬ ‫التدخني‪ ،‬فلماذا تقوم بإعالنات جتارية عن السجائر؟)‪،‬‬ ‫وهنا وفى اللحظة نفسها اتصل (نوريس) بفيليب موريس‬

‫مالك الشركة التى تنتج سجائر مارلبورو‪ ،‬واستدعاه إلى‬ ‫منزله وقدم له استقالته»‪.‬‬ ‫املثير فى قصة نوريس أنه لم يكن مدخنًا على اإلطالق‪،‬‬ ‫وانتهى به األمر باعتذاره عن عدم االستمرار فى احلملة‬ ‫بعد أن شعر أنه كان قدوة سيئة ألطفاله‪ ،‬وبعد توقفه عن‬ ‫العمل فى احلمالت اإلعالنية‪ ،‬اهتم مبزرعته وأصبح من‬ ‫محبى اخلير‪ ،‬وقام بتربية احليوانات التى كان يحبها‪.‬‬ ‫فى عــام ‪ ،2003‬استأجر «نــوريــس» خمسة من الفيلة‬ ‫الصغيرة التى تيتمت فى زميبابوى وبنى لها األكشاك فى‬ ‫املزرعة‪ ،‬ومن الفيلة كانت «إميى» التى كبرت ووصل طولها‬ ‫إلى ‪ 230‬سنتميترا وتزن ‪ 1814‬كيلوجراما‪ ،‬ثم انتقلت إلى‬ ‫حديقة حيوانات فريسنو بكاليفورنيا وزارها «نوريس» حتى‬ ‫نفقت عام ‪.2016‬‬ ‫وبدالً من الزهور‪ ،‬تطلب عائلة «نوريس» من محبيه تقدمي‬ ‫تبرعات إلى مبادرة «جولة ملرضى التوحد»‪.‬‬

‫أبطال التدخين يدفعون الثمن‬ ‫أحدهم كان يدخن ‪ 5‬علب يوم ًيا للحصول على لقطة مثالية فى اإلعالن‬

‫توفى خمسة من رجال مارلبورو املشهورين‪ ،‬الذين سبق‬ ‫أن قدموا إعالنات عن العالمة التجارية‪ ،‬ومعظمهم توفى‬ ‫بأمراض مرتبطة بالتدخني‪ ،‬وكأن هناك ثمنا يجب دفعه‬ ‫مقابل لعب دور رعاة البقر‪ .‬فقد توفى ديفيد ميالر‪ ،‬الذى‬ ‫كان أحد أول رجال مارلبورو‪ ،‬من انتفاخ الرئة عن عمر‬ ‫يناهز ‪ 81‬عا ًما فى منزله فى نيو هامبشاير‪ ،‬الواليات‬ ‫املتحدة األمريكية‪ ،‬عام ‪ ،1987‬الذى اشترك فى حمالت‬ ‫مارلبورو فى خمسينيات القرن املاضى واستقال عام‬ ‫‪ 1965‬لكنه كان يدخن ملدة من ‪ 40‬إلى ‪ 45‬عا ًما‪ ،‬وف ًقا‬ ‫لصحيفة «تشارلز دادلى» التى انتمت لفترة لصحيفة لوس‬ ‫أجنلوس تاميز»‪.‬‬ ‫وتوفى واين مكالرين بسرطان الرئة عام ‪ 1992‬عن عمر‬ ‫يناهز ‪ 51‬عا ًما‪ ،‬وانضم إلى حملة ملكافحة التدخني رغم‬ ‫تدخينه ملدة ‪ 25‬عا ًما‪ ،‬وقضى الشهر األخير من حياته فى‬ ‫حاضنة‪ ،‬وقال لوالدته أن يخبر أطفاله أن «التبغ سيقتلكم‪،‬‬ ‫وأنا دليل حى»‪ .‬وتوفى إريك لوسون‪ ،‬الذى صور إعالنات‬

‫بسبب مرض وراثى‬

‫طفل يتعرض لسكتة قلبية يوم ًيا منذ ‪ 14‬عا ًما‬

‫بعد أن عاش حياته كطفل سليم ال يعانى من أى مرض‪،‬‬ ‫اكتشف مراهق أمريكى أنه يعانى من مرض قلبى وراثى‪،‬‬ ‫يقتل األطفال قبل أن يكملوا عامهم األول‪ ،‬وأن جسمه كان‬ ‫يتعرض ملا يشبه السكتة القلبية البطيئة كل يوم من حياته‪.‬‬ ‫وكان جون تومس‪ 14 ،‬عاما‪ ،‬يجرى فحصا طبيا عاديا مع‬ ‫طبيبته فى أغسطس املاضى‪ ،‬عندما شعرت الطبيبة بأن‬ ‫هناك خطبا ما‪ ،‬بعد سماعها ضربات قلبه‪.‬‬ ‫وطلبت الطبيبة مــن «تــومــس» إج ــراء تخطيط القلب‬ ‫الكهربى‪ ،‬ليتضح أنه يعانى من مرض عرف بـ« ‪»ALCAPA‬‬ ‫تكون الشرايني القلبية لدى املصابني به‪« ،‬غير موصولة»‬

‫بشكل صحيح‪ ،‬وفق ما ذكر موقع «ديلى ميل» البريطانى‪.‬‬ ‫وبالرغم من أن الرضع املصابني بهذا املــرض‪ ،‬ميوتون‬ ‫قبل أن يكملوا عامهم األول‪ ،‬فإن األطباء أوضحوا أن جسم‬ ‫«تومس» متكن من التعامل مع هذه احلالة خالل صغره‪،‬‬ ‫إال أنــه مــع منــو جسمه فــإن هــذا يضع املــزيــد مــن العبء‬ ‫على قلبه‪.‬‬ ‫وبعد أسبوعني من تشخيص حالته‪ ،‬خضع املراهق إلى‬ ‫عملية «القلب املفتوح» لتصحيح العيب اخللقى الذى ولد‬ ‫به‪ ،‬واستمرت العملية ما بني ‪ 4‬و‪ 6‬ساعات‪ ،‬وغادر الصبى‬ ‫املستشفى بعد أسبوع من اجلراحة‪.‬‬

‫راعــى البقر فى الطرق الــوعــرة فى أواخــر السبعينيات‬ ‫وأوائــل الثمانينيات‪ ،‬عن عمر يناهز ‪ 72‬عا ًما بسبب داء‬ ‫رئــة‪ ،‬مبنزله فى ســان لويس أوبيسبو‪ ،‬بكاليفورنيا‪ ،‬فى‬ ‫‪ 10‬يناير ‪ ،2014‬وتخلى عن عادة التدخني عند تشخيص‬ ‫حالته مع مرض االنسداد الرئوى املزمن‪ ،‬وبعد أن وجد‬ ‫أن لديه فشال فى اجلهاز التنفسى بسبب هذا املرض‪.‬‬ ‫ديفيد ماكلني‪ ،‬متسابق سابق فى مسابقات رعــاة البقر‬ ‫توفى متأثراً بسرطان الرئة عن عمر يناهز ‪ 73‬عا ًما‬ ‫‪ ،1995‬وقيل إنه كان يدخن خمس علب يوم ًيا للحصول‬ ‫على اللقطة املثالية فى اإلعالن‪.‬‬ ‫كما توفى ريتشارد هامر‪ ،‬رجل مارلبورو فى السبعينيات‪،‬‬ ‫عن عمر يناهز ‪ 69‬عا ًما بسبب سرطان البروستاتا فى‬ ‫كاليفورنيا عام ‪.1999‬‬ ‫وأخيرا توفى ديك هامر‪ ،‬بسرطان الرئة عام ‪ ،1999‬عن‬ ‫عمر ‪ 69‬سنة‪ ،‬وهو رجل إطفاء حقيقى كان معرو ًفا أكثر‬ ‫بدوره ككابنت هامر فى برنامج تليفزيونى‪.‬‬

‫تبلغ سرعته ‪ 120‬كم فى الساعة‬

‫بنجالديش تهرب من «بلبل»‬

‫بــادرت سلطات بنجالديش إلى إجــاء مئات آالف‬ ‫املواطنني عن اجلزر والقرى الساحلية‪ ،‬بسبب إعصار‬ ‫«بلبل»‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة «فرانس برس» عن مسؤولني محليني‬ ‫أن نحو مائة ألف شخص قد تركوا مناطقهم هربا من‬ ‫اإلعصار الذى تبلغ سرعة رياحه ‪ 120‬كم فى الساعة‪،‬‬ ‫فيما أكــد وزيــر إدارة الــكــوارث واإلغــاثــة محمد شاه‬ ‫كمال‪ ،‬للوكالة‪ ،‬أن حوالى ‪ 1.5‬مليون شخص قد يتم‬

‫إجالؤهم بسبب اإلعصار‪ .‬وأكد الوزير تعليق نشاط‬ ‫أكبر ميناءين فى البالد‪ ،‬موجنال وشيتاجوجن‪ ،‬بسبب‬ ‫«بلبل» املصحوب بأمواج بارتفاع مترين‪ ،‬بحسب إدارة‬ ‫األرصاد اجلوية‪.‬‬ ‫وألغت السلطات امتحانا مدرسيا عاما ومعرضا‬ ‫شعبيا فــى منطقة ســونــداربــانــس‪ ،‬وأعــلــنــت عطلة‬ ‫للموظفني‪ ،‬مع استنفار نحو ‪ 55‬ألف متطوع يحذرون‬ ‫السكان املحليني من خطر اإلعصار‪.‬‬


‫فنون‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫‪١٢‬‬

‫فى المسابقة الرسمية‪:‬‬

‫الهجرة والحروب تتصدر أفالم‬ ‫مهرجان القاهرة السينمائى‬

‫فيلما تتنافس على ‪ 7‬جوائز للجنة التحكيم وجائزة يوسف شريف رزق الله للجمهور بقيمة ‪ 20‬ألف دوالر‬ ‫‪ً 15 9‬‬

‫متثل أفــام املسابقة الرسمية ملهرجان القاهرة‬ ‫السينمائى الدولى الـ‪ 41‬الذى يقام خالل الفترة من‬ ‫‪ 20‬وحتى ‪ 29‬نوفمبر اجلــارى أهمية خاصة بني‬ ‫جمهور ورواد املهرجان من النقاد والصحفيني‪ .‬فى‬ ‫دورة هذا العام تضم املسابقة ‪ 15‬فيلما تتنافس على ‪8‬‬ ‫جوائز هى الهرم الذهبى ألحسن فيلم ومتنح للمنتج‪،‬‬ ‫والهرم الفضى وهى جائزة جلنة التحكيم اخلاصة‬ ‫ألحسن مخرج‪ ،‬والهرم البرونزى ألفضل عمل أول أو‬ ‫ثان ومتنح للمخرج‪ ،‬وجائزة جنيب محفوظ ألحسن‬ ‫سيناريو وأحسن ممثل وأحسن ممثلة‪ ،‬وجائزة هنرى‬ ‫بركات ألحسن إسهام فنى وجائزة يوسف شريف رزق‬ ‫اهلل ألفضل فيلم من اختيار اجلمهور بقيمة ‪ 20‬ألف‬ ‫دوالر‪ .‬وتتنوع أفالم املسابقة وقضاياها‪ .‬يطرح الفيلم‬ ‫التشيكى الهولندى والالتافى املشترك «نوع خاص‬ ‫من الهدوء» من إخراج ميكال هوجينور وفى عرضه‬ ‫األول فى الشرق األوسط وشمال إفريقيا قضية فتاة‬ ‫تشيكية تعمل فى اخلارج بأحد املنازل حيث ترعى‬ ‫ً‬ ‫طفل مقابل إقامتها‪ .‬الح ًقا تكتشف القواعد الغريبة‬ ‫التى وضعتها األسرة للتربية وتصبح أمام خيارين‪:‬‬ ‫أن تتخلى عن إنسانيتها وتنصاع للقواعد أو ترفضها‬ ‫وتخسر عملها‪ .‬بينما يتناول الفيلم اللبنانى الفرنسى‬ ‫املشترك «جدار الصوت» للمخرج‬ ‫أحمد غصني فى عرضه األول فى الشرق األوسط‬ ‫وشمال إفريقيا يناقش أزمة لبنان فى يوليو ‪2006‬‬ ‫أثــنــاء احلــرب املشتعلة بــن حــزب اهلل وإسرائيل‪،‬‬ ‫ويستغل البطل الرئيسى للفيلم «مروان» وقفا مؤقتا‬ ‫إلطالق النار ليبحث عن والــده الذى رفض مغادرة‬ ‫قريته اجلنوبية‪ .‬تُكسر الهدنة ليجد نفسه محاص ًرا‬ ‫وسط مجموعة من أصدقاء والده العجائز‪ .‬وفى الفيلم‬ ‫الفلسطينى األيسلندى «بني اجلنة واألرض» للمخرجة‬ ‫جنوى جنار فى عرضه العاملى يتناول «سلمى» و«تامر»‬ ‫املتزوجني منذ خمس سنوات ويعيشان فى األراضى‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬املرة األولى التى يحصل فيها «تامر» على‬

‫‪٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬‬

‫اشتراك‬

‫لقطة من الفيلم املكسيكى «أنا لم أعد هنا»‬

‫تصريح بدخول املناطق اإلسرائيلية تكون من أجل‬ ‫تقدمي أوراق طالقهما فى املحكمة بالناصرة‪ .‬فى‬ ‫املحكمة‪ ،‬يفاجئهما اكتشاف صادم عن ماضى والد‬ ‫«تامر»‪.‬‬ ‫ويحكى الفيلم البلجيكى «شبح مدار» للمخرج باس‬ ‫ديفوس فى عرضه األول فى الشرق األوسط وشمال‬ ‫إفريقيا‪ -‬أنه بعد يوم طويل فى العمل‪ ،‬تنام «خديجة»‬ ‫اخلمسينية فى آخر مترو ليال‪ ،‬وعندما تستيقظ فى‬ ‫آخر اخلط‪ ،‬تكتشف مفاجأة‪ ،‬ويتناول الفيلم املكسيكى‬ ‫األمريكى املشترك «أنا لم أعد هنا» للمخرج فرناندو‬ ‫فرياس فى عرضه األول فى الشرق األوسط وشمال‬ ‫إفريقيا قصة مراهق مهاجر يكافح ضد شعوره بالفقد‬ ‫مع وفاة أخيه ومشاعر العزلة وسط محيطه اجلديد‪،‬‬ ‫ويعانى أزمة الوجود والغياب‪ ،‬وتلعب املوسيقى بالنسبة‬

‫له دورا هاما فى محاولة االجتياز والتحقق رغم قتامة‬ ‫العالم‪ ،‬بينما يقدم الفيلم الوثائقى املصرى الفرنسى‬ ‫املشترك «احكيلى» للمخرجة مــاريــان خــورى فى‬ ‫عرضه األول فى الشرق األوسط وشمال إفريقيا ما‬ ‫يبدأ كحديث عادى بني املخرجة وابنتها‪ ،‬سرعان ما‬ ‫يتطور ويتشعب ليصير ً‬ ‫نقاشا يالمس قي ًما كاألمومة‬ ‫واملسؤولية وتواصل األجيال‪ ،‬ومعنى أن تكون فر ًدا فى‬ ‫عائلة‪ ،‬أجنبت أشهر مخرجى السينما املصرية وهو‬ ‫الراحل يوسف شاهني ويلقى املهرجان من خالل‬ ‫املسابقة الضوء على سينما مملكة بوتان‪.‬‬ ‫ويعرض فيلم «لونانا‪ :‬ثور داخل الفصل» للمخرج‬ ‫بــاو تشوينينج دورجــى فى عــرض أول فى الشرق‬ ‫األوســط وشمال إفريقيا‪ ،‬يتناول الفيلم مجموعة‬ ‫أطفال يعيشون فى أبعد بقاع األرض‪ :‬لونانا‪ ،‬قرية‬

‫خارج املدنية واحلداثة‪ ،‬حيث ال كهرباء وال إنترنت‬ ‫وكــل مــا يحلمون بــه هــو إمتــام تعليمهم فــى فصل‬ ‫دراســى يشاركهم فيه «ثــور»‪ .‬وفى الفيلم الفلبينى‬ ‫مينداناو للمخرجة بريانتى ميندوزا وفــى عرضه‬ ‫األول فى الشرق األوســط وشمال إفريقيا يطرح‬ ‫الفيلم قضية «ساميا» األم التى ترعى طفلتها الوحيدة‬ ‫«أيسا» املُصابة مبــرض السرطان‪ ،‬وتخوض معها‬ ‫بصبر وابتسامة وبأمل فى ٍ‬ ‫غد‬ ‫رحلة عالجها وأملها‬ ‫ٍ‬ ‫قد يأتى ومعه معجزة الشفاء‪ .‬وفى الفيلم الليتوانى‬ ‫«ليتوانيا اجلديدة» للمخرجة كاروليس كوبينيس فى‬ ‫عرض أول فى الشرق األوسط وشمال إفريقيا يدور‬ ‫أثناء الظروف املتوترة فى ثالثينيات القرن املاضى‬ ‫واخلــوف من تبعات احلرب العاملية‪ ،‬ويقترح أستاذ‬ ‫جغرافيا ليتوانى فكرة جنونية‪ :‬تأسيس نسخة جديدة‬

‫من الدولة تكون مبثابة مستعمرة تصلح كملجأ فى‬ ‫حالة وقوع أى خطر‪ .‬ويطرح الفيلم الدمناركى «أبناء‬ ‫الدمنارك» للمخرج ذى األصول العربية عالوى سليم‬ ‫فى عرض أول فى الشرق األوسط وشمال إفريقيا‬ ‫قضية املهاجرين‪ ،‬فبعد عام من وقوع تفجير إرهابى‬ ‫ضخم فــى كوبنهاجن‪ ،‬ينمو التيار املتطرف فى‬ ‫البالد‪ ،‬وتتصاعد الصراعات العرقية‪ .‬ومع اقتراب‬ ‫االنتخابات البرملانية‪ ،‬يصعد جنم قيادى ميينى ٍ‬ ‫معاد‬ ‫للمهاجرين‪ ،‬فيما يتورط الشاب «زكريا» مع جماعة‬ ‫متطرفة تستخدمه لتحقيق أغراضها‪ .‬ويدور الفيلم‬ ‫الكولومبى «احلدود» للمخرج ديفيد ديفيد فى عرض‬ ‫عاملى أول‪ ،‬على احلدود بني كولومبيا وفنزويال فى‬ ‫وقت األزمة السياسية املشتعلة بني البلدين‪ ،‬وهناك‬ ‫امرأة من األنديز تعيش هى وزوجها وأخوها على نهب‬

‫عمر خيرت ُيحيى الليلة التاسعة لـ«الموسيقى العربية»‬

‫االشتراك بقى أسهل‬

‫كتب‪ -‬سعيد خالد ‪ ،‬اإلسكندرية نبيل أبو شال‪:‬‬

‫«اشتراك»‬

‫فى رسالة قصيرة‬ ‫أرسل كلمة‬ ‫أو واتس آب على رقم ‪ ٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬واحنا هنكلمك‬ ‫وطهاالشتراك خطوة بخطوة وهتاخد‬ ‫ونساعدكرميفى‬ ‫تجربة مجانية لمدة ‪ ٣٠‬يوم‬

‫‪ ..‬و الفيلم الفلبينى «ميندا ناو»‬

‫املسافرين العابرين للحدود ولكن القدر يدفعها إلى‬ ‫حافة العيش فى الوهم واالستغراق فى أحالم سريالية‬ ‫غامضة‪ .‬وفى الفيلم الصينى «احلائط الرابع» للمخرج‬ ‫جاجن تشوجن‪ ،‬جاجن بو فى عرض دولى أول يتناول‬ ‫«ليو لو» التى تعيش فى عزلة عن البشر‪ ،‬تقبع داخل‬ ‫منزلها البارد وحاضرها الكئيب‪ ،‬إلى أن يفاجئها‬ ‫صديقها الوحيد «مــا هــا» مبشاعره جتاهها‪ ،‬كما‬ ‫يخبرها مبفاجأة أخرى جتعلهما يخوضان سو ًيا رحلة‬ ‫شعورية عبر املاضى واحلاضر واملستقبل‪ .‬وفى الفيلم‬ ‫البرازيلى «الرجل الودود» للمخرج إيبير كارفالو فى‬ ‫عرض دولى أول يجد جنم الروك نفسه متورطا فى‬ ‫مقتل ضابط شرطة بشكل غير مباشر‪ ،‬فيسعى إلبراء‬ ‫ذمته عبر رحلة ليلية للبحث عن الطفل املشتبه فيه‪،‬‬ ‫ليصطدم بكلتا السلطتني اللتني تتنازعان السيطرة‬ ‫على املجتمع‪ :‬الشرطة ومواقع التواصل االجتماعى‪.‬‬ ‫ويدور الفيلم السنغافورى التايوانى املشترك «موسم‬ ‫ممطر» للمخرج أنتونى تشني فى عــرض أول فى‬ ‫الشرق األوسط وشمال إفريقيا حول «لينج» امل ُ َد ّرسة‬ ‫األربعينية‪ ،‬التى حتاول جاهدة أن تستغل فرصتها‬ ‫األخيرة لتحقيق حلمها بإجناب طفل‪ ،‬ولكن زوجها ال‬ ‫يبالى‪ .‬تستسلم «لينج» لروتني حياتها حتى تتورط فى‬ ‫عالقة عابرة تُعيد من خاللها اكتشاف نفسها واألهم‬ ‫حتقق حلمها‪ .‬بينما يتناول الفيلم الرومانى «زافيرا»‬ ‫للمخرج أندريه جروزنيتسكى فى عرض عاملى أول‬ ‫رجل األعمال «ستيفان» الذى يعيد اكتشاف حياته‬ ‫بعد املوت الغامض لصديقه «نيك»‪ ،‬إذ يجد الكثير‬ ‫من األس ــرار التى لم يكن يعرفها عن عالقتهما‪.‬‬ ‫جدير بالذكر أن جلنة حتكيم املسابقة يترأسها‬ ‫الكاتب واملخرج األمريكى ستيفني جاجان وتضم فى‬ ‫عضويتها املخرجة البلجيكية ماريون هانسيل واملخرج‬ ‫املكسيكى ميشيل فرانكو واملخرج اإليطالى دانييل‬ ‫لوشيتى والروائى املصرى الكبير إبراهيم عبداملجيد‬ ‫واملمثلة الصينية كني هايلو‪.‬‬

‫صفحة‬

‫بجنيه واحد يومي ًا ‪ ١٠‬صفحات إضافية على جميع أجهزتك اإللكترونية‬

‫جاءت الليلة التاسعة من الدورة الـ‪ 28‬ملهرجان‬ ‫وم ــؤمت ــر املــوســيــقــى الــعــربــيــة‪ ،‬لــتــحــمــل توقيع‬ ‫املوسيقار عمر خيرت‪ ،‬وعكس من خالل مؤلفاته‬ ‫الوجه األجمل للحياة على املسرح الكبير‪ ،‬وسط‬ ‫تفاعل جماهيرى‪.‬‬ ‫وقدم «خيرت» معزوفاته الشهيرة‪ ،‬التى أثرت‬ ‫الوجدان‪ ،‬من بينها «العرافة والعطور الساحرة»‪،‬‬ ‫«هى دى احلياة»‪« ،‬خللى بالك من عقلك»‪« ،‬فى‬ ‫هويد الليل»‪« ،‬مسألة مبدأ‪« ،»2‬تيمة حب»‪« ،‬زى‬ ‫الهوا»‪« ،‬الداعية»‪ ،‬ولعب صولوهاتها على آلة‬ ‫الكمان حسام شحاتة‪ ،‬باإلضافة إلى «فيها حاجة‬ ‫حــلــوة»‪« ،‬إع ــدام مــيــت»‪« ،‬اخلــواجــة عبدالقادر»‬ ‫والتى أعادها بنا ًء على طلب اجلمهور‪ ،‬وكذلك‬ ‫معزوفات «جيران الهنا»‪« ،‬عف ًوا أيها القانون»‪،‬‬ ‫«النوم فى العسل»‪« ،‬مافيا»‪« ،‬عارفة»‪« ،‬قضية‬ ‫عم أحمد»‪« ،‬أنت املصرى»‪« ،‬البخيل وأنا»‪100« ،‬‬ ‫سنة سينما»‪ ،‬إلى جانب موسيقى «إمتى الزمان»‬ ‫من أعمال التراث‪.‬‬ ‫مــن نــاحــيــة أخـ ــرى‪ ،‬ق ــدم الــفــنــان إسماعيل‬ ‫صــادق‪ ،‬على مسرح معهد املوسيقى العربية‪،‬‬ ‫حــف ـ ً‬ ‫ا مبــصــاحــبــة فــرقــتــه الــفــن ال ــص ــادق‪ ،‬كما‬ ‫امتدت الفعاليات إلى مدينة الثغر‪ ،‬حيث أُقيم‬

‫على مسرح سيد درويــش «أوبــرا اإلسكندرية»‪،‬‬ ‫حفل للمطرب الكبير محمد ثــروت‪ ،‬مبصاحبة‬ ‫فرقة اإلنــشــاد الدينى بقيادة املايسترو عالء‬

‫أعـــرب الــفــنــان مــحــمــود فـ ــارس‪ ،‬بــطــل فيلم‬ ‫بــن بــحــريــن‪ ،‬عــن أمــنــيــتــه بــعــرض الفيلم فى‬ ‫التليفزيون حتى تصل رسالته للجميع ألنه عمل‬ ‫يشبه الناس‪ ،‬ووجــه الدعوة للرئيس السيسى‬ ‫مبشاهدة الفيلم‪ ،‬خاصة أنــه حصد ‪ 7‬جوائز‬ ‫من مهرجانات دولية‪ .‬ووصــف «فــارس» الفيلم‬ ‫بزلزال فى املشاعر اإلنسانية ويسرد مجموعة‬ ‫من املشاكل التى تواجه املرأة املصرية والعربية‬ ‫بشكل عام‪ .‬وأضاف‪ :‬قبولى املشاركة فى الفيلم‬ ‫كان بسبب وجود الكاتبة مرمي نعوم‪ ،‬كمؤلفة له‬ ‫فاسمها يجعلك توافق على أى عمل دون تردد‪،‬‬ ‫وأن الفيلم جتربة مختلفة عما قدمه من قبل‪.‬‬ ‫وأشار إلى أنه يُقدم فيه دور حسن أبوالدهب‬ ‫الطيب‪ ،‬وهو النموذج املشرف للرجل املصرى‬ ‫والذى يتميز بأخالقه وتربيته ووعيه واستيعابه‬ ‫للمرأة ودعمه فى الكثير من املواقف الكارثية‬ ‫فــى حــيــاتــهــا‪ ،‬الف ـ ًتــا إل ــى أن الشخصية تقبل‬ ‫التحدى فى االحتمال والضغوطات التى يقابلها‬ ‫فى احلياة والــديــن والــظــروف ليكن رب أسرة‬ ‫يرعى زوجته وسط كل تلك العقبات‪.‬‬ ‫وأوضح أن ردود الفعل على العمل بعد عرضه‬ ‫ً‬ ‫اندهاشا أن‬ ‫اخلاص كانت مبهرة‪ ،‬ولكن األكثر‬ ‫السفير اليابانى طالب بالتصوير معه كما طالب‬ ‫بعرضه فى اليابان وتفاعل اجلمهور مع العمل‬ ‫بشكل كبير‪ ،‬وأش ــادت الــدكــتــورة مايا مرسى‪،‬‬ ‫رئيس املجلس القومى للمرأة به لذلك يعتبر أن‬ ‫الفيلم وصل لكل الثقافات املختلفة‪.‬‬ ‫وواص ــل‪ :‬عندما عــرض الفيلم فى مهرجان‬ ‫أسوان ألفالم املرأة كانت ردود الفعل من أهل‬ ‫املــحــافــظــة إيــجــابــيــة وكــانــت عــامــة جن ــاح فى‬ ‫الــوصــول لقلوب البسطاء وعقولهم‪ ،‬وعندما‬

‫صورنا عــددا من املشاهد فى جزيرة الدهب ويشارك فى البطولة الفنانني صالح عبداهلل‪،‬‬ ‫كان هناك تعاون كبير‪ ،‬من أهل اجلزيرة وخالل ميدو عــادل‪ ،‬نشوى مصطفى‪ ،‬أحمد سلطان‪،‬‬ ‫مشاهدة اجلمهور ملشهد مــوت الطفلة كانوا إخراج شادى أبوشادى‪.‬‬ ‫بينما ينتظر العرض اجلماهيرى لفيلم «ورقة‬ ‫يحتضنون أوالدهم من التأثر ويبكون»‪.‬‬ ‫فيلم بني بحرين إنتاج املركز القومى للمرأة جمعية»‪ ،‬ال ــذى ش ــارك مــؤخ ـ ًرا فــى مهرجان‬ ‫اإلســكــنــدريــة‪ ،‬والقــى استحسان اجلمهور‪،‬‬ ‫ومن تأليف الكاتبة مرمي نعوم‪ ،‬وإخراج أنس‬ ‫ويسرد قصة احلارة الشعبية بأخالقياتها‬ ‫طلبة سيناريو وحــوار أمانى التونسى‪،‬‬ ‫التى نفتقدها والقيم التى تربى عليها‬ ‫وبطولة فاطمة عــادل‪ ،‬يــارا جبران‪،‬‬ ‫ميا التى حتمل أخال ًقا سوية‬ ‫ثــراء ُجبيل‪ ،‬محمود فــارس‪ ،‬عارفة‬ ‫الناس قد ً‬ ‫وسليمة‪.‬‬ ‫عبد الــرســول‪ ،‬ولبنى ونــس‪ ،‬وتــدور‬ ‫وعن دوره فى الفيلم قال‪ :‬إنه يُجسد‬ ‫أحداثه حول زيارة قصيرة تقوم بها‬ ‫شخصية «أودى القماش» وهو شاب كل‬ ‫زه ــرة لبلدتها فــى إح ــدى ضواحى‬ ‫طموحه هو املال وحتقيق حلمه مثل كل‬ ‫القاهرة‪ ،‬وتتعرض فيها ابنتها حلادث‬ ‫الشباب لكنه يعافر ويجتهد حتى يحقق‬ ‫مــأســاوى‪ ،‬تسعى زهــرة بعده الستعادة‬ ‫ذل ــك بــعــد صــعــوبــات ويــنــجــح‪ ،‬الفـ ًتــا‬ ‫حق ابنتها‪ ،‬كما تصر على إكمال‬ ‫إلــى أن هــذه رسالة للشباب‬ ‫تــعــلــيــمــهــا وتــنــويــر املجتمع‬ ‫مـــفـــادهـــا أنـــــك حــيــنــمــا‬ ‫من حولها‪ .‬كما يُسلط‬ ‫تتعب وجتتهد ستحقق‬ ‫الــفــيــلــم ال ــض ــوء على‬ ‫النجاح‪.‬‬ ‫الــقــضــايــا املجتمعية‬ ‫وأضــــــــــــــــاف‪ :‬إن‬ ‫املختلفة التى تواجه‬ ‫الفيلم هــو التجربة‬ ‫النساء‪ ،‬خاصة فى‬ ‫األولـــــــى لــلــمــخــرج‬ ‫املناطق الريفية‪.‬‬ ‫أح ــم ــد الــبــابــلــى‪،‬‬ ‫وكشف «فــارس»‬ ‫وهـــو م ــن بطولة‬ ‫أنــه حــالـ ًيــا يصور‬ ‫لـــــوســـــى‪ ،‬ســهــر‬ ‫فــــــى األســـــبـــــوع‬ ‫الــصــايــغ‪ ،‬ميدو‬ ‫األخير من فيلم‬ ‫ع ــادل‪ ،‬إبراهيم‬ ‫«شــاومــيــنــج» مع‬ ‫الـــــــســـــــمـــــــان‪،‬‬ ‫ال ــف ــن ــان بــيــومــى‬ ‫مـــــصـــــطـــــفـــــى‬ ‫فؤاد‪ ،‬وأن الفيلم‬ ‫عـ ــبـ ــدالـ ــسـ ــام‪،‬‬ ‫ي ــن ــاق ــش قــضــيــة‬ ‫فارس‬ ‫كلوديا حنا‪ ،‬ناهد‬ ‫التعليم فى مصر‪،‬‬ ‫رشدى‪.‬‬ ‫بــشــكــل كــومــيــدى‪،‬‬

‫جانب من حفل عمر خيرت‬

‫تصوير ‪-‬محمود اخلواص‬

‫عــبــدالــســام‪ ،‬وســبــقــه فــاصــل غــنــائــى لــكــل من‬ ‫إبــراهــيــم فـــاروق‪ ،‬أحــمــد الــعــامــرى‪ ،‬تــامــر جناح‬ ‫وأحمد نافع‪.‬‬

‫بطل «بين بحرين»‪ :‬الفيلم يقدم نموذج‬ ‫الرجل المصرى الداعم لقضايا المرأة‬ ‫كتبت‪ -‬هالة نور‪:‬‬

‫لالشتراك‬ ‫مباشرة‪:‬‬

‫‪ -١‬تفضل بزيارة الرابط ‪pdf.almasryalyoum.com‬‬ ‫‪ -٢‬اضغط «اشترك اآلن»‬ ‫‪ -٣‬أدخل بيانات التسجيل الخاصة بك‬ ‫‪ -٤‬أو تواصل معنا «خدمة العمالء» ‪27955777‬‬ ‫واتساب ‪٠١١١٦٠٠٦٠٠٧‬‬


‫فنون‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫‪13‬‬

‫ضمن فعاليات المهرجان‬

‫مروان‬

‫أنغام‬

‫مى‬

‫احللو‬

‫ريهام‬

‫مؤتمر الموسيقى العربية الـ‪ 28‬يوصى بتشجيع إبداعات المرأة والشباب والطفل‬ ‫كتب‪ -‬سعيد خالد‪:‬‬ ‫أصـ ــدرت الــلــجــنــة العلمية لــلــمــؤمتــر البحثى‪،‬‬ ‫املصاحب ملهرجان املوسيقى العربية فى دورتــه‬ ‫الـ‪ ،28‬الذى أُقيم حتت عنوان «املوسيقى واملجتمع‬ ‫فــى الــعــالــم الــعــربــى»‪ ،‬عــدة تــوصــيــات نتجت عن‬ ‫املــداخــات والنقاشات التى تفتح آفــا ًقــا جديدة‬ ‫لتفعيل دور املوسيقى فــى املجتمعات العربية‬ ‫وما ميكن أن تسهم فيه من حــراك ثقافى وفنى‬ ‫واجتماعى مأمول‪.‬‬ ‫وتــضــمــنــت الــتــوصــيــات تفعيل ي ــوم املوسيقى‬ ‫العربية‪ ،‬حيث متت التوصية بدعوة وزارات الثقافة‬ ‫فى جميع الدول العربية إلى تفعيل االحتفال بيوم‬ ‫املوسيقى العربية‪ ،‬فــى ‪ 28‬مــارس مــن كــل عــام‪،‬‬ ‫من خالل تقدمي أنشطة موسيقية متنوعة تسهم‬ ‫فى مشاركة أكبر عدد ممكن من أفــراد املجتمع‬ ‫بكل فئاته‪ ،‬خاصة األطفال والشباب‪ ،‬واالستعانة‬ ‫بالهيئات الفنية الرسمية وغير الرسمية‪ ،‬وكذلك‬ ‫األكادمييات واملعاهد املتخصصة‪ ،‬بشكل يساعد‬ ‫عــلــى تــرســيــخ املــوســيــقــى الــعــربــيــة بــكــل أشكالها‬ ‫وروافدها فى وجدان الشعوب العربية‪.‬‬ ‫وطــالــبــت بــدعــوة الهيئات واملــؤســســات الفنية‬ ‫بالعالم العربى إلــى االهــتــمــام بــإبــداعــات املــرأة‬ ‫املوسيقية من خالل إدراج أعمال املبدعات‪ ،‬خاصة‬ ‫املنسيات‪ ،‬ضمن برامج حفالت املوسيقى العربية‪،‬‬ ‫وإصــدار كتاب للتعريف باملبدعات املنسيات فى‬ ‫العالم العربى وتوثيق أعمالهن وإعادة تقدميها فى‬ ‫وسائل اإلعالم املختلفة لتعريف اجلمهور‪ ،‬خاصة‬ ‫الشباب‪ ،‬بتراثهن‪ ،‬وتشجيع املحاوالت اإلبداعية‬ ‫اجل ــادة املوسيقية للمرأة العربية وإيــجــاد سبل‬ ‫لتقدميها‪ ،‬ودعــم الفرق النسائية وتبنى املتميز‬ ‫منها وتذليل الصعوبات التى تواجهها‪ ،‬كما دعت‬ ‫التوصيات إلــى االهــتــمــام بجمع وتــوثــيــق أغانى‬ ‫الطفل التى أُنتجت فى وسائل اإلعالم احلكومية‬ ‫وإعــادة تقديهما واالهتمام بإنتاج اجلديد الذى‬ ‫يراعى األســس الفنية إلبــداع أغنية الطفل‪ ،‬مع‬ ‫تأكيد العناصر اجلمالية املرتبطة بتراثه املوسيقى‬ ‫ً‬ ‫ترسيخا للهوية املوسيقية لديه‪ ،‬باإلضافة إلى دعوة‬ ‫كل القائمني على تنظيم مؤمترات موسيقية داخل‬ ‫الوطن العربى إلــى إتاحة منصة للشباب لطرح‬ ‫جتاربهم الفنية والتعبير عن رؤاهــم فيما يخص‬ ‫قضايا املوسيقى الراهنة‪ ،‬خاصة ما يتعلق بجدلية‬ ‫العالقة بني الشباب وتراثه املوسيقى واالهتمام‬ ‫بــدعــوة شــبــاب الــبــاحــثــن مــن ط ــاب املاجستير‬

‫سومة‬

‫هانى شاكر‬

‫ودور األوبرا فى الوطن العربى‬ ‫‪ 9‬دعوة المؤسسات الفنية الرسمية ُ‬ ‫إلى االهتمام بالتجارب الفنية لشباب المبدعين والتحاور حولها‬ ‫والــدكــتــوراه إلــى عــرض أطروحاتهم ومناقشتها‬ ‫ودعوة املؤسسات الفنية الرسمية ودور األوبرا فى‬ ‫الوطن العربى إلى االهتمام بعرض التجارب الفنية‬ ‫لشباب املبدعني والتحاور حولها وإيجاد آلية تتيح‬

‫كريم قاسم عضو لجنة تحكيم‬ ‫مهرجان فيديو ماراثون بفرنسا‬

‫للشباب العربى التفاعل مع األعمال املوسيقية‬ ‫اجلادة فى العالم العربى من خالل تذاكر مخفضة‬ ‫أو حفالت مخصصة لهم‪.‬‬ ‫ويُشار إلى أن اللجنة العلمية للمؤمتر ضمت‬

‫الفنانة جيهان مرسى‪،‬‬ ‫والدكتورة رشا طموم‪،‬‬ ‫والتأليف بكلية التربية‬ ‫«رئيسا»‪ ،‬وعضوية كل‬ ‫ً‬

‫كتبت‪ -‬ريهام جودة‪:‬‬

‫قاسم‬

‫كتبت‪ -‬ريهام جودة‪:‬‬ ‫يــتــوجــه الــفــنــان كــرمي قــاســم‪ ،‬إلــى فرنسا‪،‬‬ ‫للمنافسة بفيلم ليل خارجى ملخرجه أحمد‬ ‫عــبــداهلل‪ ،‬فــى مــهــرجــان السينما اإلفريقية‬ ‫‪ ،FCAPA‬حيث ينافس فــى مسابقة األفــام‬ ‫الروائية الطويلة فى الفترة ما بني ‪ 8‬وحتى‬ ‫‪ 13‬نوفمبر‪.‬‬ ‫كما يشارك خالل زيارته‪ ،‬فى جلنة حتكيم‬ ‫مــهــرجــان فــيــديــو م ــاراث ــون لــلــشــبــاب بــدورتــه‬ ‫الــســادســة‪ ،‬وال ــذى مينح املتسابقني الفكرة‬ ‫ويشترط عليهم إنهاء فيلم ال تتجاوز مدته‬ ‫ثالث دقائق فى يومني فقط‪.‬‬ ‫حصد فيلم «ليل خــارجــى»‪ ،‬مــؤخـ ًرا جائزة‬ ‫أفــضــل فــيــلــم ف ــى مــهــرجــان مــاملــو للسينما‬ ‫العربية‪ ،‬وشارك بأحدث أفالمه «سواح» فى‬

‫أكثر من ‪ 20‬مهرجان حول العالم ليحصد على‬ ‫‪ 11‬جائزة آخرها جائزة اجلمهور فى مهرجان‬ ‫الفيلم العربى بفاميك‪ ،‬ومن املنتظر أن يتم‬ ‫طرحه فى دور العرض ببلجيكا وفرنسا فى‬ ‫مطلع عام ‪ 2020‬وذلك بعد جناحه فى شباك‬ ‫الــتــذاكــر فــى لــوكــســمــبــورج‪ ،‬الفيلم للمخرج‬ ‫املصرى اللكسمبورجى أدولــف العسال ومن‬ ‫تأليف الكاتب الكندى دنيس فوون‪.‬‬ ‫وينتظر كرمي قاسم عرض مسلسله «مملكة‬ ‫أبليس»‪ ،‬باإلضافة إلى استعداده حال ًيا للجزء‬ ‫الثانى من فيلم «أوقــات فــراغ»‪ ،‬ومن أحدث‬ ‫أعماله بطولة جزء بعنوان «مني طفى النور»‬ ‫فى مسلسل «نصيبى وقسمتك»‪ ،‬وفيلم «والد‬ ‫رزق ‪ »2‬والذى جتاوزت إيراداته الـ‪ 96‬مليون‬ ‫جنيه مصرى‪.‬‬

‫احلجار‬

‫نصير ويسى وجاال يحتفون بطالب « حلوان»‬ ‫ضمن فعاليات مهرجان متحف المنيل‬ ‫شــهــدت جــامــعــه ح ــل ــوان‪ ،‬ضمن‬ ‫فعاليات الــدورة الثانية ملهرجان‬ ‫متحف املنيل‪ ،‬فى دورته الثانية‪،‬‬ ‫برئاسة األمير عباس حلمى‪،‬‬ ‫احتفالية فنية‪ ،‬مبشاركة كل‬ ‫من املايسترو العاملى رمزى‬ ‫يــســى‪ ،‬واملــوســيــقــار الكبير‬ ‫نــصــيــر شــمــة‪ ،‬والــســبــرانــو‬ ‫العامليه جاال حديدى‪.‬‬ ‫وبـــــدأ «شـــمـــة» بــتــقــدمي‬ ‫معزوفاته على آلــة العود‪،‬‬ ‫وسط تفاعل من الطالب‪،‬‬

‫مشهد من فيلم «ليل خارجى»‬

‫مدير املهرجان واملؤمتر‪،‬‬ ‫األستاذ بقسم النظريات‬ ‫املوسيقية بجامعة حلوان‬ ‫من الدكتور زيــن نصار‪،‬‬

‫أستاذ النقد املوسيقى باملعهد العالى للنقد الفنى‬ ‫بأكادميية الفنون‪ ،‬والناقدة املوسيقية‪ ،‬والكاتبة‬ ‫الصحفية كــرميــان ح ــرك‪ ،‬نــائــب رئــيــس حترير‬ ‫جــريــدة املــســاء‪ ،‬والــدكــتــورة هــدى أحمد محمد‪،‬‬ ‫أستاذ الغناء‪ ،‬وكيل املعهد العالى للموسيقى‬ ‫العربية بأكادميية الفنون ساب ًقا‪ ،‬والدكتور‬ ‫محمد شبانة‪ ،‬أستاذ ورئيس قسم فنون‬ ‫األداء الشعبى باملعهد الــعــالــى للفنون‬ ‫الشعبية بأكادميية الفنون‪ ،‬والدكتورة‬ ‫شــيــريــن عــبــدالــلــطــيــف بــــدر‪ ،‬أســتــاذ‬ ‫املــوســيــقــى الــعــربــيــة بــكــلــيــة الــتــربــيــة‬ ‫املوسيقية بجامعة حلوان‪ ،‬والدكتورة‬ ‫جنــاء اجلــبــالــى‪ ،‬أســتــاذ املوسيقى‬ ‫العربية بكلية التربية املوسيقية‬ ‫بجامعة حــلــوان‪ ،‬والــدكــتــور أحمد‬ ‫يوسف الطويل‪ ،‬أســتــاذ ورئــيــس قسم‬ ‫علوم املوسيقى باملعهد العالى للموسيقى‬ ‫العربية بأكادميية الفنون‪ ،‬والدكتورة إيناس‬ ‫جالل الدين السيد‪ ،‬املدير العام بالبرنامج‬ ‫الثقافى باإلذاعة املصرية‪.‬‬ ‫مــن ناحية أخ ــرى‪ ،‬يُــقــام‪ ،‬الــيــوم اإلثــنــن‪،‬‬ ‫ضــمــن فــعــالــيــات ال ـ ــدورة الـــــ‪ 28‬ملــهــرجــان‬ ‫ومــؤمتــر املوسيقى الــعــربــيــة‪ ،‬حفل غنائى‬ ‫على املسرح الكبير‪ ،‬للفنان الشاب محمد‬ ‫الشرنوبى‪ ،‬مبصاحبة الفرقة املوسيقية‪،‬‬ ‫بقيادة املايسترو أحمد حسن فكرى‪ ،‬يسبقه‬ ‫فاصل غنائى لكل من كارمن سليمان والسورية‬ ‫فايا يونان‪ ،‬وذلك عقب فقرة لفرقة بيت املوسيقى‬ ‫فى النجدة الشعبية اللبنانية‪ ،‬بقيادة الدكتور‬ ‫هياف ياسني‪ ،‬وفى التوقيت نفسه‪ ،‬يشهد مسرح‬ ‫ً‬ ‫حفل لفرقة املطرب‬ ‫معهد املوسيقى العربية‬ ‫يحيى عبداحلليم «فن»‪ ،‬بقيادة املايسترو مدحت‬ ‫حميدة‪ ،‬كما يستضيف مسرح سيد درويش «أوبرا‬ ‫اإلســكــنــدريــة» فــاصـ ًـا للنجم اللبنانى عاصى‬ ‫احلــانــى‪ ،‬مبصاحبة الــفــرقــة القومية العربية‬ ‫للموسيقى‪ ،‬بقيادة املايسترو حــازم القصبجى‪،‬‬ ‫باإلضافة إلى فاصل لكل من أحمد سعيد أحمد‬ ‫وســارة زكــى وأشــرف ولــيــد‪ ،‬وعلى مسرح أوبــرا‬ ‫دمنهور‪ ،‬تقدم الفنانة ريهام عبداحلكيم حفلها‪،‬‬ ‫مبصاحبة فــرقــة عبداحلليم نــويــرة للموسيقى‬ ‫العربية‪ ،‬بقيادة املايسترو أحمد عامر‪ ،‬بعد فاصل‬ ‫لــكــل مــن مصطفى الــنــجــدى ومــحــمــد حسن‬ ‫وإبراهيم راشد ومحمود عبداحلميد‪.‬‬

‫خاصة عندما استخدم يــده الــواحــدة فى‬ ‫ع ــزف أغــنــيــة لــكــوكــب الــشــرق أم كــلــثــوم‪،‬‬ ‫«ألف ليلة وليلة» مما أجبره على إعادتها‬ ‫وتضفيرها فى أغنية «أنا لك على طول»‪.‬‬ ‫وفـــى اجلــــزء الــثــانــى م ــن احلــفــل كــان‬ ‫احلوار املوسيقى بني العاملى رمزى يسى‪،‬‬ ‫والسبرانو جاال حديدى‪ ،‬التى استخدمت‬ ‫قــدراتــهــا الــصــوتــيــة الــفــائــقــة الــتــى حتمل‬ ‫مــذاق األصــالــة والــتــراث العاملى فى جزء‬ ‫مــن أوب ــرا كــارمــن‪ ،‬بينما أبــدع رمــزى فى‬ ‫تقدمي مقطوعات لعمالقة املوسيقى منهم‬ ‫تشايكوفسكى وشوبان‪ ،‬وسط جتاوب من‬ ‫اجلمهور وهتافات اإلعجاب‪.‬‬

‫وفــى اخلــتــام قــام الــدكــتــور مــاجــد جنم‪،‬‬ ‫رئيس اجلامعة‪ ،‬بتكرمي النجوم وإهدائهم‬ ‫درع اجلـــامـــعـــة‪ ،‬م ــع ــر ًب ــا عـ ــن ســعــادتــه‬ ‫الســتــضــافــة ال ــص ــرح الــعــلــمــى لــعــمــالــقــة‬ ‫املــوســيــقــيــن الــعــاملــيــن‪ ،‬مــشــي ـ ًرا إل ــى أنــه‬ ‫لم يــتــوارى حلظة فى التعاون مع جمعية‬ ‫أصدقاء متحف قصر املنيل اجلهة املنظمة‬ ‫للمهرجان إلقامة هذا احلدث الفنى املهم‬ ‫داخل اجلامعة‪.‬‬ ‫يُشار إلى أن مهرجان قصر املنيل يقام‬ ‫برعاية االحتــاد األوروبــى ووزارتــى اآلثار‪،‬‬ ‫والثقافة وعدد من السفارات بينما تنظمه‬ ‫جمعية أصدقاء متحف قصر املنيل‪.‬‬

‫نصير شمة‬

‫ضمن عروض التجوال ‪«..‬رحلة سعيدة»‬ ‫ينطلق إلى جمهور طنطا مجانًا‬

‫كتبت‪ -‬هالة نور‪:‬‬

‫ينطلق الــعــرض املــســرحــى «رحــلــة‬ ‫سعيدة»‪ ،‬اليوم‪ ،‬وحتى األربعاء املقبل‬ ‫باملجان‪ ،‬وذلــك ضمن خطة عروض‬ ‫التجوال‪.‬‬ ‫مـــن جــانــبــه قــــال ال ــف ــن ــان محمد‬ ‫الشرقاوى‪ ،‬املشرف على شعبة مسرح‬ ‫املــواجــهــة والــتــجــوال بــفــرقــة املــســرح‬ ‫احلديث التابعة للبيت الفنى للمسرح‪،‬‬ ‫إن العرض إنتاج الشعبة ويبدأ أولى‬ ‫ليالى عرضه على مسرح املركز الثقافى‬ ‫مبدينة طنطا مبحافظة الغربية‪ ،‬الفتًا‬ ‫إلى أنها تُعد أولى محطاته فى التجوال‬ ‫عقب تقدميه ‪ 12‬ليلة عــرض ناجحة‬ ‫مبركز احلرية لإلبداع باإلسكندرية‪.‬‬ ‫يُــشــار إلــى أن «رحــلــة سعيدة» يأتى‬ ‫ضــمــن خــطــة جتــــوال عــــروض البيت‬ ‫الفنى للعام ‪ ،٢٠٢٠-٢٠١٩‬والتى أعلنها‬ ‫البيت الفنى للمسرح‪ ،‬يوليو املاضى‪،‬‬ ‫كما يُشرف على تنفيذها شعبة مسرح‬

‫جانب من عرض «رحلة سعيدة»‬

‫املــواجــهــة وال ــت ــج ــوال بــفــرقــة املــســرح‬ ‫احلديث‪ ،‬وحتت رعاية الدكتورة إيناس‬ ‫عبدالدامي‪ ،‬وزير الثقافة‪.‬‬ ‫ويـــتـــنـــاســـب األمـــــاكـــــن املــخــتــلــفــة‬ ‫باملحافظات‪ ،‬حيث تدور أحداثه داخل‬ ‫أتــوبــيــس ُمتجه فــى رحــلــة إلــى مدينة‬ ‫شرم الشيخ‪ ،‬به مجموعة من األمناط‬ ‫املختلفة من املجتمع املصرى‪ ،‬يتعرضون‬ ‫ألزمة أثناء السفر ويبحثون عن حل لها‪،‬‬ ‫وذلك فى إطار كوميدى‪.‬‬ ‫«رحــلــة ســعــيــدة» مــن تــألــيــف محمد‬ ‫الصواف‪ ،‬بطولة محمد فــاروق‪ ،‬إيهاب‬ ‫جابر‪ ،‬رضوى حسن‪ ،‬عادل سعيد‪ ،‬مهند‬ ‫مختار‪ ،‬آثار وحيد‪ ،‬محمود فيشر‪ ،‬ياسر‬ ‫مجاهد‪ ،‬غادة كمال‪ ،‬عبدالرحمن عيد‪،‬‬ ‫ميرنا هــشــام‪ ،‬محمد مــرســى‪ ،‬ديكور‬ ‫ومالبس وليد جابر‪ ،‬تأليف موسيقى‬ ‫محمد شحاتة‪ ،‬إضــاءة إبراهيم الفرن‪،‬‬ ‫استعراضات سمير نصرى‪ ،‬ومن إخراج‬ ‫محمد مرسى‪.‬‬


‫«الناس العادية هى من انتفضت فى العراق وهذا هو املخيف فى األمر‬ ‫بالنسبة لطهران التى حاولت بناء نفوذ فى العراق ألكثر من عقد من الزمان فى‬ ‫جهد مضن لتحويل البالد إلى دولة تابعة‪ ،‬مما أثار فى األخير استياء عمي ًقا»‪.‬‬

‫صورت العثمانية نفسها بأنها دخلت العالم العربى بأردية النبوة وعباءات الرسل‪،‬‬ ‫وصورت احتاللها من قبيل الضرورة ألنها وحسب زعمها بالد قفر‪ ،‬وكانت طيعة‬ ‫ولقمة سائغة‪ ،‬وبالشعارات الدينية جنحت بأن تعزز عرقها وجتعله متفوقا وأمعنت‬ ‫فى نشر األمية والتخلف بعدما منعت التعليم إال فيما يكرس وجودها‪.‬‬

‫حسينة أوشان (مذيعة وصحفية جزائرية)‬

‫‪١٤‬‬

‫هانى راجى (رئيس قسم القلب السابق بمعهد القلب)‬

‫على بن تميم (إعالمى وناقد أدبى إماراتى)‬

‫مساحة رأى‬

‫فصل الخطاب‬ ‫حمدى رزق‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫نحن هنا نجلد ذواتنا حين يغالبنا األسى ونبدأ رحلة عذاب كل يوم جديد‪..‬‬ ‫نقاوم التعاسة كما يقاتل المريض شراسة اليأس‪ ..‬فأحيانا ننتصر وفى غالبية‬ ‫األحيان نلقى هزيمة قاسية‪.‬‬

‫محمد على إبراهيم‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫أحالم الشيوخ!‬

‫بابا العرب‬ ‫قطع األنــبــا صــرابــامــون‪ ،‬أســقــف ورئيس‬ ‫دير القديس العظيم األنبا بيشوى‪ ،‬الطريق‬ ‫على مسلسل «بابا العرب»‪ ،‬وأسكنه ثالجة‬ ‫الدير‪ ،‬أراح كما يقولون واستراح‪ ،‬ال املسلسل‬ ‫سيضيف لسيرة البابا سط ًرا مني ًرا‪ ،‬ولن‬ ‫ينقص مــن مكانته التاريخية مسلسل أو‬ ‫فيلم‪ ،‬ولطاملا صــادف املسلسل اعتراضات‬ ‫لــهــا وجــاهــتــهــا الكنسية والــســيــاســيــة‪ ،‬فل َم‬ ‫تعريض ذكرى قداسته ألمر لم يكن يرتضيه‬ ‫فى حياته؟!‬ ‫ـصــا‪ ،‬وف ــى بــيــان قصير نــشــرتــه صفحة‬ ‫نـ ً‬ ‫املتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية‬ ‫األرثوذكسية منسو ًبا لألنبا صرابامون‪« :‬نظ ًرا‬ ‫لعدم توافر التمويل املطلوب‪ ،‬وألسباب خاصة‬ ‫بالدير رأينا جتميد العمل اخلــاص مبسلسل‬ ‫بابا العرب إلى أن يشاء اهلل»‪.‬‬ ‫غامضة هى األسباب اخلاصة بالدير‪ ،‬لم‬ ‫يفصح البيان‪ ،‬وأفهم تعبير «إلى أن يشاء اهلل»‪،‬‬ ‫باعتبار أن املسلسل مستبعد فــى املستقبل‬ ‫القريب‪ ،‬السيناريو الــذى نــال كل املوافقات‬ ‫الرقابية متروك لألجيال‪ ،‬لكن حديث التمويل‬ ‫أراه دغدغة ملشاعر الرافضني إلنتاج املسلسل‬ ‫مبــوازنــة تــقــارب ‪ 80‬مليون جنيه‪ ،‬قيل إنها‬ ‫تبرعات‪ ،‬متى كانت املسلسالت الضخمة متول‬ ‫إنتاج ًيا بالتبرعات‪ ،‬هكذا صدح املعترضون‪،‬‬ ‫التبرعات للفقراء‪ ،‬والفقراء كثر‪ ،‬وما يحتاجه‬ ‫الفقراء يحرم على املسلسالت‪.‬‬ ‫تخارج ذكى من أنبا أريب من معضلة املسلسل‬ ‫الذى نال ً‬ ‫رفضا إلكترون ًيا عار ًما‪ ،‬ألسباب شتى‪،‬‬ ‫آخرها‪ ،‬كما أعتقد‪ ،‬توافر التمويالت‪ ،‬فامليزانية‬ ‫اإلنتاجية ال تشكل ً‬ ‫ثقل مال ًيا حتى على أحباء‬ ‫داع للتبرع تبر ًكا لتمويل‬ ‫البابا شنودة‪ ،‬وإذا دعا ٍ‬ ‫املسلسل فى قداس واحد‪ ،‬محبة البابا شنودة‬ ‫متجذرة فى القلوب‪ ،‬وتتشوق أجيال لرؤية البابا‬ ‫مجسدا على الشاشة‪ ،‬وتستعيد معه ذكريات‬ ‫عقود عبرت فى حب مصر‪.‬‬ ‫أخشى أنها حجة تخفى خال ًفا مسيح ًيا‬ ‫ح ــول مــحــطــات كنسية حــرجــة فــى مسيرة‬ ‫البابا شنودة (أزمته مع األنبا متى املسكني)‬ ‫وسياسية (خــافــه مــع الرئيس الــســادات)‪،‬‬ ‫ولكن ما أستنكفه أن يكون هناك اعتراض‬ ‫مسيحى على اســم املسلسل «بــابــا الــعــرب»‪،‬‬ ‫وبالفعل هناك أصــوات رافضة لهذا اللقب‪،‬‬ ‫الــذى استحقه البابا شنودة الثالث مبواقفه‬ ‫الداعمة للقضايا العربية‪ ،‬وإميانه بالقضية‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬وحترميه زيــارة القدس إال بعد‬ ‫زوال االحتالل‪.‬‬ ‫لقب «بابا العرب» استحقاق للبابا والكنيسة‪،‬‬ ‫وكان يغبطه متا ًما‪ ،‬ملاذا ينفر بعض إخوتنا من‬ ‫هذا اللقب؟ ملــاذا يرفضون الرابطة العربية‬ ‫حتى فى اسم البابا؟ ملاذا يبتعدون مبسافة عن‬ ‫العربية‪ ،‬تضعهم فى قلب العالم العربى‪ ،‬ملاذا‬ ‫يشعرون بأنهم ليسوا عر ًبا؟‬ ‫أعلم أن مثل هذا الشعور ينتاب ً‬ ‫بعضا من‬ ‫الشباب املصرى‪ ،‬وبعض املفكرين املصريني‪،‬‬ ‫ويــــرون مــصــر مــصــريــة‪ ،‬أو مــتــوســطــيــة‪ ،‬أو‬ ‫إفريقية‪ ،‬ولكنهم يتحفظون على كونها عربية‪،‬‬ ‫وفــى املقابل هناك من ينحازون إلــى عروبة‬ ‫مصر‪ ،‬باعتبارها عربية وكفى ويكفيها‪ ،‬وهذا‬ ‫جدل من عمر دخول العربية إلى مصر‪ ،‬هل‬ ‫اصطدم املسلسل بهذا احلكى‪ ،‬لو كان البابا‬ ‫بيننا لزأر فى الشعب‪« :‬أنا بابا العرب»‪.‬‬

‫جمال أبواحلسن‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫‪gamalx@yahoo.com‬‬

‫كــلــمــا تــقــدم اإلن ــس ــان ف ــى الــعــمــر تــتــضــاءل‬ ‫أحــــامــــه‪ ..‬خــصــوصــا فـــى الــــــدول الــعــربــيــة‬ ‫واإلســامــيــة‪ ..‬يكون أقصى طموح للشيوخ هو‬ ‫املوت فى الفراش بدون عذاب املستشفيات أو‬ ‫مصارعة أمراض فتاكة‪ ..‬نحن ننظر إلى حياتنا‬ ‫فنقول إن تاريخنا وراء ظهورنا‪ ..‬وأن ما فات‬ ‫أكــبــر بكثير ممــا هــو آت‪ ..‬فــا داعــى للصراع‬ ‫على الدنيا الفانية وال التكالب على مناصب أو‬ ‫مكاسب‪ ..‬حتى إذا ما تطوعنا بنصيحة نتيجة‬ ‫خلــبــرات تراكمية فــى احلــيــاة‪ ..‬يــســخــرون منا‬ ‫ويقولون تخاريف عجائز‪.‬‬ ‫ويــصــبــح األمــــر عــبــثــيــا وأك ــث ــر أملـ ــا عــنــدمــا‬ ‫تــتــقــافــز قـ ــرود حــولــك تــتــهــكــم عــلــيــك وال تــرى‬ ‫ذيــولــهــا أو مــؤخــراتــهــا‪ ..‬املــعــنــى أن ــك عندما‬ ‫تــصــل لــســن مــعــيــنــة‪ -‬إال فــيــمــا نــــدر‪ -‬يصبح‬ ‫عليك انتظار النهاية فــى سكون واالستسالم‬

‫لــعــوامــل ال ــزم ــن الــتــى حتــفــر تــضــاريــســهــا فى‬ ‫وجــهــك وجــســمــك‪ ..‬أتــذكــر أنــه كــان هــنــاك فى‬ ‫الستينيات والسبعينيات حافز رياضى يستفيد‬ ‫به الطالب عند االلتحاق باجلامعة‪ ..‬لكن فى‬ ‫أوروبا وأمريكا تختلف احلوافز واحلياة عمو ًما‪،‬‬ ‫فهناك وظيفة تعرف مبدرب التحفيز وهو رجل‬ ‫ذو مــهــارات خــاصــة يــســاعــدك عــلــى اكتشاف‬ ‫اجلوانب املضيئة فى شخصيتك وتطويرها إلى‬ ‫طاقة إيجابية‪.‬‬ ‫مهارة مــدرب التحفيز أنــه يحولك إلــى كائن‬ ‫نشط محب للحياة وتقاتل فى سبيل البقاء‪..‬‬ ‫طب ًعا هى مهنة تصلح للمجتمعات التنافسية‬ ‫وليست للدول االتكالية‪ ..‬مهنة تطلق اإلبــداع‬ ‫مــن عــقــالــه ويــســتــفــيــد اجلــمــيــع مــن ابــتــكــارات‬ ‫الــعــقــول فــى أى عــمــر‪ ..‬املــهــنــة ال تــعــرف رأ ًي ــا‬ ‫ً‬ ‫عقل منفر ًدا وال أوركسترا يصفق‬ ‫واحــ ًدا وال‬

‫د‪ .‬عزت سعد‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫عــلــى عــصــا امل ــاي ــس ــت ــرو‪ ..‬هـــى مــهــنــة حتــدى‬ ‫الصعاب وقهر املستحيل بإمكانياتك أنت وليس‬ ‫باالستعانة بصديق‪.‬‬ ‫هــذه مــقــدمــة ضــروريــة كــى أحــكــى عــن بطل‬ ‫قصتنا الــيــوم وهــو هولندى اسمه ديــريــك فان‬ ‫هــوفــن‪ ..‬مــن بــاد «اجلــبــنــة» وطــواحــن الــهــواء‬ ‫وال ــورود وموسيقى الــشــوارع‪ ..‬يبلغ مــن العمر‬ ‫‪ 69‬عــا ًمــا‪ ،‬أى أنــه جت ــاوز ســن التقاعد بستة‬ ‫أعـــوام (يــتــقــاعــدون عند الـــــ‪ ..)63‬رفــع هوفن‬ ‫قضية أمام املحكمة فى أمستردام وهى أغرب‬ ‫دعــوى ينظرها الــقــضــاء الهولندى على مــدار‬ ‫تاريخه‪ ..‬قال فى تبرير دعواه إنه يريد أن تقوم‬ ‫احلكومة رسم ًيا بتغيير تاريخ ميالده من ‪1950‬‬ ‫إلــى ‪ !1970‬وكــان احل ــوار بينه وبــن القاضى‬ ‫عجي ًبا ومــثــي ـ ًرا‪ ..‬وقــال الــقــاضــى‪ :‬مــا السبب؟‬ ‫أجــاب الرجل السبعينى أنه فى هذا العمر لن‬

‫يتمكن من شــراء منزل جديد أو سيارة حديثة‬ ‫ألن البنوك سترفض إعــطــاءه قروضا ألنــه لن‬ ‫ينجح فى العثور على عمل‪ ..‬وأضاف أنه يشعر‬ ‫بإحباط كبير عندما يدخل إلى مواقع التواصل‬ ‫االجتماعى والتعارف ويقول إن عمره ‪ 70‬عاما‬ ‫فــا يــرد عليه أحــد بينما عندما يــصــرح بأن‬ ‫عمره ‪ 50‬عاما فقط يجد ردودا كثيرة‪.‬‬ ‫العامل الرئيسى لهذا الرجل فى دعــواه هو‬ ‫إحــســاســه؛ فــهــو يــرى أن اخلــمــســن هــى عمره‬ ‫احلقيقى؛ فمشاعره وجسده وأحاسيسه يرى‬ ‫أنها تبلغ الـ‪ 50‬من العمر‪.‬‬ ‫املحكمة ما زالت تنظر فى الدعوى‪ ..‬محامى‬ ‫الرجل يقول إن موكله استخدم ح ًقا من حقوق‬ ‫اإلنسان متاما مثلما يحق ألى إنسان أن يختار‬ ‫جنسية بلد مــا أو حتى يحول جنسه مــن ذكر‬ ‫ألنثى أو العكس‪.‬‬ ‫نحن هنا جنلد ذواتــنــا حــن يغالبنا األســى‬ ‫ونــبــدأ رحــلــة عـ ــذاب كــل ي ــوم ج ــدي ــد‪ ..‬نــقــاوم‬ ‫التعاسة كما يقاتل املــريــض شــراســة الــيــأس‪..‬‬ ‫فــأحــيــانــا ننتصر وف ــى غالبية األحــيــان نلقى‬ ‫هــزميــة قــاســيــة‪ ..‬وال أعــلــم مل ــاذا تــذكــرت وأنــا‬ ‫أقــرأ هذه القضية حال أصحاب املعاشات فى‬ ‫مصر مهما كانت وظائفهم السابقة‪ ..‬معاناتهم‬ ‫مــع أحــكــام قضائية لصاحلهم ومجتمع ينظر‬ ‫إليهم كخيل احلكومة يجب إعدامهم وإعــام‬ ‫يـــزأر فــى وجــوهــهــم يطالبهم بــالــصــمــت؛ فقد‬ ‫أخــذوا خير البلد لسنوات‪ ..‬و‪ ..‬و‪ ..‬وأجدنى‬ ‫منسا ًقا لتذكر روايــة العجوز والبحر للعظيم‬

‫األمن القومى فى عصر «ما بعد الحقيقة»‬

‫فى عام ‪ ،1992‬استخدم الكاتب املسرحى‬ ‫الصربى األمريكى «ستيف تيتش»‪ ،‬وألول‬ ‫مــرة مبضمونه املعاصر‪ ،‬مصطلح «مــا بعد‬ ‫احلقيقة ‪ .»Post-Truth‬وبعد ذلك بنحو ربع‬ ‫قرن (‪ )2016‬شاع استخدام املصطلح إلى‬ ‫حــد اخــتــيــاره مــن جــانــب قــامــوس أكسفورد‬ ‫الشهير كـــ «كلمة الــعــام»‪ ،‬مع ّر ًفا إيــاه بأنه‬ ‫يشير إلى الظروف التى تكون فيها احلقائق‬ ‫املوضوعية قليلة التأثير أو حتى عدمية‬ ‫األهمية فى تشكيل الرأى العام‪.‬‬ ‫والـــواقـــع أن الــعــقــود الــقــلــيــلــة املــاضــيــة‬ ‫شــهــدت تــغــيـ ًرا كــبــيـ ًرا فــى طبيعة احلــرب‪،‬‬ ‫مــن تقليدية بــن قــوات مسلحة إلــى حرب‬ ‫معلومات تواجه فيها الــدول القومية عبر‬ ‫اإلنترنت ووسائل التواصل االجتماعى‪ ،‬ليس‬ ‫ً‬ ‫أيضا‬ ‫فقط جماعات مسلحة إرهابية‪ ،‬بل‬ ‫جماعات أخرى غير مرئية تستهدف صميم‬ ‫القيم األساسية للمجتمع وثقافته ومقومات‬ ‫أمنه واستقراره‪ .‬واملستهدف من مثل هذا‬ ‫النوع من احلروب هو الرأى العام باألساس‪،‬‬ ‫بحيث يتم جتريد املــواطــن من معانى هذه‬ ‫القيم‪ ،‬ويــبــدو املجتمع كساحة معركة فى‬ ‫استراتيجية حــرب بــالــوكــالــة تسمح لــدول‬ ‫وأطراف ثالثة بتسوية حساباتها مع الدولة‬ ‫أو الشعب املستهدف دون مواجهة مباشرة‪،‬‬ ‫مبــا يرتبه ذلــك مــن خسائر فــادحــة بشرية‬ ‫واقتصادية‪ ،‬وصـ ً‬ ‫ـول إلــى إضعاف مقومات‬ ‫الدولة واستنزافها من خالل إجبارها على‬ ‫ٍ‬ ‫واحد‪.‬‬ ‫العمل على جبهات متعددة فى ٍآن‬ ‫وفــى هــذا الــســيــاق‪ ،‬تغيرت معايير قوة‬ ‫الدولة اليوم لتصبح تكنولوجيا املعلومات‬

‫مبثابة املعيار احلــاســم لــهــذه الــقــوة‪ ،‬وبــات‬ ‫استخدام هذه املعلومات اليوم مبثابة أداة‬ ‫حتمية بتداعيات بعيدة املــدى‪ ،‬خاصة أن‬ ‫ذلــك االستخدام لم يعد حك ًرا على الــدول‬ ‫ً‬ ‫أيضا الكيانات من غير الــدول‪.‬‬ ‫فقط‪ ،‬بل‬ ‫وف ــى ض ــوء قــابــلــيــة ه ــذه املــعــلــومــات لرسم‬ ‫وتشكيل وجهات نظر وآراء مختلفة‪ ،‬إيجابية‬ ‫وسلبية على السواء‪ ،‬انتبهت احلكومات إلى‬ ‫هذا النوع من احلرب وإلى أهمية التصدى‬ ‫للنتائج السلبية الناجمة عن ثورة املعلومات‪،‬‬ ‫خاصة مع الصعود الرهيب فى استخدام‬ ‫وسائل التواصل اإلجتماعى‪.‬‬ ‫وهـ ــكـ ــذا أص ــب ــح ــن ــا‪ -‬ن ــح ــن امل ــواط ــن ــن‬ ‫الــعــاديــن‪ -‬ج ــن ــو ًدا جــــد ًدا فــى ح ــرب غير‬ ‫م ــح ــدودة يــســيــطــر فــيــهــا الــتــدفــق الــهــائــل‬ ‫للمعلومات مــن مــصــادرهــا املختلفة على‬ ‫قــنــاعــاتــنــا‪ ،‬ويــبــنــى الــكــثــيــرون مــنّــا نــظــام‬ ‫معتقداتهم وف ًقا للطريقة التى ينظرون بها‬ ‫إلى هذا الواقع االفتراضى‪ ،‬حيث يتم قول‬ ‫كل شىء وفعل أى شىء‪.‬‬ ‫فــى الــســيــاق عــالــيــه‪ ،‬اســتــضــافــت مدينة‬ ‫ســانــت بــتــرســبــورج‪ ،‬الــعــاصــمــة الــثــقــافــيــة‬ ‫لــروســيــا االحت ــادي ــة‪ ،‬منتدى دولــ ًّيــا نظمته‬ ‫مجموعة الــرؤيــة االستراتيجية «روســيــا‪-‬‬ ‫الــعــالــم اإلس ــام ــى» للصحفيني واملــدونــن‬ ‫واخل ــب ــراء الــدولــيــن وكــبــار املــســؤولــن فى‬ ‫مــجــال املــعــلــومــات مــن روســيــا و‪ 20‬دولــة‬ ‫إسالمية‪ ،‬منها مصر‪ .‬وقــد تناولت أعمال‬ ‫املنتدى قضايا مثل‪ :‬تأثير وسائل اإلعــام‬ ‫عــلــى ال ـ ــرأى ال ــع ــام وعــلــى رســـم األجــنــدة‬ ‫الــدولــيــة‪ ،‬وفــى هــذا الــصــدد‪ ،‬متــت اإلشــارة‬

‫إلى أمثلة عديدة‪ ،‬منها‪ :‬املعلومات املضللة‬ ‫التى ساقتها الــواليــات املتحدة األمريكية‬ ‫وبــريــطــانــيــا ح ــول امــتــاك الــعــراق أسلحة‬ ‫دمار شامل لتبرير غزوها عام ‪ ،2003‬وما‬ ‫ـآس يعانى الشعب‬ ‫تــرتــب على ذلــك مــن م ـ ٍ‬ ‫الــعــراقــى منها حتى اآلن‪ ،‬كما أشــيــر إلى‬ ‫محاوالت حكومة نتنياهو إجهاض التوصل‬ ‫إلى االتفاق الذى وقع بني مجموعة الـ‪1+5‬‬ ‫وإيـ ــران ع ــام ‪ ،2015‬مــن خ ــال اســتــخــدام‬ ‫معلومات مضللة تشير إلى امتالك طهران‬ ‫بالفعل قدرات نووية لالستخدام العسكرى‬ ‫لتبرير شن حرب عليها‪.‬‬ ‫وتناول املنتدى ً‬ ‫أيضا احلــروب اإلعالمية‬ ‫والــنــفــســيــة وتــأثــيــرهــا عــلــى الــــرأى الــعــام‪،‬‬ ‫واألخــبــار املــزيــفــة ومــا تشمله مــن مفاهيم‬ ‫والــفــروق بينها‪ ،‬مبا فيها تلك التى تستند‬ ‫إلى حقيقة ولكنها تستخدم بقصد اإلضرار‬ ‫ً‬ ‫بشخص أو ٍ‬ ‫فضل عــن التحديات‬ ‫بلد مــا‪،‬‬ ‫التى يثيرها انتشار هــذه األخــبــار املزيفة‪،‬‬ ‫حيث تقع مسؤولية التحقق منها على عاتق‬ ‫شخصا ليس لديه‬ ‫املتلقى‪ ،‬الــذى قد يكون‬ ‫ً‬ ‫الــوقــت أو الــطــاقــة أو اإلمــكــانــيــات للقيام‬ ‫بذلك‪ .‬ويرتبط انتشار تلك األخبار املزيفة‬ ‫بتآكل ثقة اجلمهور فى املصادر التقليدية‬ ‫ً‬ ‫فراغا متلؤه املعلومات‬ ‫لألخبار‪ ،‬مما يخلق‬ ‫املضللة‪.‬‬ ‫كذلك مت تناول إشكالية كيفية التوفيق‬ ‫بــن حــريــة الــصــحــافــة وحــريــة التعبير من‬ ‫ناحية‪ ،‬ومقتضيات حماية الــدولــة وأمنها‬ ‫الــقــومــى واحل ــف ــاظ عــلــى اســتــقــرارهــا من‬ ‫نــاحــيــة أخــــــرى‪ .‬وف ـــى ه ـــذا ال ــس ــي ــاق‪ ،‬مت‬

‫العنف ضرورة للنظام الشيوعى ال يعيش إال به‪ .‬آية ذلك أنه‬ ‫ً‬ ‫هامشا من الحرية‪،‬‬ ‫ما إن تخف القبضة‪ ،‬ويستشعر الناس‬ ‫فإنهم ُيسارعون إلى الفرار‪ -‬حرف ًيا‪ -‬من البلد‪.‬‬

‫فى «تيانامنني» فى يونيو ‪ .1989‬غير أن األمر‪ ،‬وكما‬ ‫يحدث غال ًبا فى مثل هذه النظم‪ ،‬تداعى بأسرع مما‬ ‫يتوقع أحــد‪ .‬أغلب الظن أن الكثير مــن املسؤولني‬ ‫على املستوى األصغر بــدأت تنتابهم شكوك عميقة‬ ‫فى جــدوى القمع العنيف‪ .‬اللحظة التى يبدأ فيها‬ ‫املسؤولون‪ ،‬وبخاصة فى قطاع األمن السياسى‪ ،‬فى‬ ‫التفكير مبصائرهم الذاتية هى اللحظة التى ينهار‬ ‫فيها النظام ح ًقا‪ .‬إميــان النخبة احلاكمة بالنظام‬ ‫القائم وبـ«شرعية» وجدوى الدفاع عنه‪ ،‬غال ًبا ما يكون‬ ‫العامل احلاسم فى بقاء النظام من عدمه‪.‬‬ ‫هــذه احلالة جتسدت كأبلغ ما يكون فى االحتــاد‬ ‫السوفيتى‪ .‬الكثير من التحليالت واألفكار ُقدمت‪ -‬بعد‬ ‫احلدث‪ -‬لتفسير انهيار اإلمبراطورية الشيوعية‪ .‬أغلبها‬ ‫متحور حول عدم قابلية نظام االقتصاد التوجيهى أو‬ ‫التأشيرى على االستمرار واملنافسة مع االقتصاد‬ ‫الرأسمالى‪ ،‬بالذات فى جانب االبتكار التكنولوجى‬ ‫الــذى يتطلب بالضرورة قــد ًرا من االنفتاح واحلرية‪.‬‬ ‫على أن التفسير األكثر عم ًقا‪ -‬وبساطة فى آن‪ -‬يتعلق‬ ‫بالتناقض بني النظام الشيوعى والطبيعة البشرية‪ .‬هذا‬ ‫التناقض هو ما يجعل استخدام العنف لفرض النظام‬ ‫الشيوعى على البشر مسألة حتمية‪ .‬سياسات ستالني‬ ‫الدموية‪ ،‬بهذا املعنى‪ ،‬ليست انحرا ًفا أو شذو ًذا‪ ،‬لكنها‬ ‫نتيجة طبيعية حلاجة النظام الشيوعى ألن يُفرض على‬ ‫الناس بالقوة واإلجبار والقسوة البالغة‪.‬‬ ‫أحــد رفــاق «ميخائيل جــوربــاتــشــوف»‪ ،‬آخــر زعماء‬ ‫االحتاد السوفيتى‪ ،‬روى قصة عجيبة فى هذا الصدد‪.‬‬ ‫أما الرفيق فهو شاب تشيكى كان يدرس فى جامعة‬ ‫موسكو باخلمسينيات‪ ،‬ثــم أصــبــح بعدها مــن أهم‬ ‫ُم ّ‬ ‫نظرى انتفاضة ‪ 1968‬املعروفة بـ«ربيع براغ»‪ .‬هو ذكر‬ ‫أنه كان قري ًبا ج ًدا من جورباتشوف فى فترة الدراسة‪،‬‬ ‫وأنهما كانا كثي ًرا ما يناقشان األمــور م ًعا بصراحة‪.‬‬

‫فى مرة كانا يُشاهدان م ًعا فيل ًما من أفالم الدعاية‬ ‫الشيوعية‪ ،‬حيث كان الفالحون يحصدون الغلة وهم‬ ‫ينشدون فــى ســعــادة ويعلو وجوههم البشر واألمــل‪.‬‬ ‫ـاحــا فــى جنوب‬ ‫همس جــوربــاتــشــوف‪ -‬الــذى نشأ فـ ً‬ ‫روسيا‪ -‬فى أذن صديقه التشيكى‪ :‬هذا ال يحدث فى‬ ‫الواقع‪ .‬لو لم يُستخدم العنف ضد الفالحني ملا قاموا‬ ‫بأى عمل‪ .‬هذه دعاية!‪.‬‬ ‫العنف ضرورة للنظام الشيوعى ال يعيش إال به‪ .‬آية‬ ‫ً‬ ‫هامشا‬ ‫ذلك أنه ما إن تخف القبضة‪ ،‬ويستشعر الناس‬ ‫من احلرية‪ ،‬فإنهم يُسارعون إلى الفرار‪ -‬حرف ًيا‪ -‬من‬ ‫البلد‪ .‬هذا ما حدث حلظة انهيار جدار برلني‪ .‬هذا‬ ‫ما كان يجرى حتت السطح لسنوات فى اإلمبراطورية‬ ‫الشيوعية‪ .‬الكثيرون من بني النخب احلاكمة أدركوا‬ ‫وأيقنوا فى داخلهم أن النظام غير قادر على البقاء وأن‬ ‫مصيره إلى زوال‪ .‬وفى حني كان بعض املُنظرين خارج‬ ‫االحتــاد السوفيتى يتغنون مبعدالت النمو التى تفوق‬ ‫‪ ،%4‬وبالنجاح العلمى والتكنولوجى‪ ،‬فإن القائمني على‬ ‫النظام أنفسهم كانوا رمبا الوحيدين الذين يعرفون‬ ‫جــي ـ ًدا حتمية انــهــيــاره‪ .‬ليس أدل على ذلــك مــن أن‬ ‫الثمانينيات شهدت حتويالت غير مسبوقة ألموال من‬ ‫موظفني سوفييت إلى البنوك الغربية‪ .‬هذه األموال‪،‬‬ ‫ً‬ ‫فضل عن أمــوال بيع ونهب الشركات العامة‪ ،‬كانت‬ ‫النواة األولى فى ثروات ما يُعرف مبلوك املال اجلدد‬ ‫«أو األوليجاركيني» الذين عاثوا فى روسيا فسا ًدا طوال‬ ‫عقد التسعينيات‪ .‬أى أن والء النخب كــان منعد ًما‬ ‫تقري ًبا‪.‬‬ ‫سقوط جدار برلني‪ ،‬قبل ثالثني عا ًما‪ ،‬يظل حد ًثا‬ ‫غير ع ــادى وكــاشـ ًفــا إلــى أبــعــد حــد‪ .‬بعد عــقـ ٍ‬ ‫ـود من‬ ‫األكاذيب والتخويف الذى مارسته النظم الشيوعية‪ ،‬لم‬ ‫يلبث اجلــدار أن تداعى عند أول صرخة من أصغر‬ ‫طفل‪ :‬اإلمبراطور عار!‪.‬‬

‫أرنــســت هــيــمــنــجــواى الــتــى حــصــل عــلــى جــائــزة‬ ‫نــوبــل وبوليتنزر بسببها! صــيــاد عــجــوز يدعى‬ ‫سانتياجو ممتلئ حيوية ونشاطا‪ ..‬يخرج للبحر‬ ‫يــومــيــا وال يــعــود بــأى شـــىء‪ ..‬يتحمل سخرية‬ ‫الصيادين‪ ..‬يذهب فى رويــن يومى طــوال ‪90‬‬ ‫يــومــا وال يحظى بسمكة واح ـ ــدة‪ ..‬ويــفــشــل‪..‬‬ ‫أى صبر وجــلــد قــدمــه هــذا ال ــرج ــل؟!‪ ..‬األمــل‬ ‫فى القصة هو أن الصياد داخله يقني غريب‬ ‫أنــه سيظفر بشىء ضخم‪ ..‬وحتقق له ما أراد‬ ‫حيث جنح فى اقتناص سمكة أضخم من قاربه‬ ‫أسبوعا‪ ..‬أياما وليالى قضاها وراءها‬ ‫صارعها‬ ‫ً‬ ‫وعندما جنــح فــى ربطها بــزورقــه وبــدأ يستعد‬ ‫لــرحــلــة ال ــع ــودة‪ ..‬هــاجــمــتــهــم أســمــاك الــقــرش‬ ‫وبـــدأت تنهش السمكة فــلــم يتبق منها ســوى‬ ‫هيكلها العظمى‪..‬‬ ‫ويتركه الصياد على الشاطئ فيصبح مثار‬ ‫إعجاب ودهشة القرية بأسرها‪ ..‬وبقى الصياد‬ ‫خــالـ ًدا بــاألمــل واإلصـ ــرار‪ ..‬أمتنى أن أجــد فى‬ ‫ب ــادى مــنـ ً‬ ‫ـاخــا يشيع األم ــل لكل األعــمــار‪ ..‬يا‬ ‫حــبــذا لــو نتبنى مــبــادرة األم ــل لــلــرواد فــى كل‬ ‫مكان‪ ..‬مجرد االستماع إليهم وإشعارهم أنهم‬ ‫مــازالــوا قــادريــن عــلــى التفكير واإلســهــام فى‬ ‫احلياة يجعل احلياة أجمل‪ ..‬علينا أن نتوقف‬ ‫عن معاملة املسنني كخيل احلكومة‪ ..‬صحيح‬ ‫املستقبل للشباب‪ ،‬لكن هناك خبرات تراكمية‬ ‫علينا األخ ــذ بــهــا‪ ..‬فــى الهند والــصــن هناك‬ ‫مراكز «ضــد ألزهامير» يؤمها املــايــن‪ ..‬على‬ ‫أية حال هى أضغاث أحالم‪.‬‬

‫تتمة مقال األولى‬

‫تم تناول إشكالية كيفية التوفيق بين حرية الصحافة وحرية‬ ‫التعبير من ناحية‪ ،‬ومقتضيات حماية الدولة وأمنها القومى‬ ‫والحفاظ على استقرارها من ناحية أخرى‪.‬‬

‫سقوط الجدار‪ ..‬من أعجب أحداث التاريخ!‬

‫بأثر رجعى‪ ،‬يبدو سقوط جدار برلني وتوحيد أملانيا‬ ‫ٍ‬ ‫(فى نفس هذه األيام منذ ثالثني عا ًما) حد ًثا مفهو ًما‬ ‫متا ًما‪ ،‬بل إنه يكاد يكون حتم ًيا‪ .‬على أن هذا لم يكن‬ ‫احلال قبل سقوط اجلدار‪ .‬الواقع أن القليل جدًا توقعوا‬ ‫انهيار الشيوعية‪ .‬األكثر من هذا أن أحدًا تقري ًبا لم‬ ‫يتوقع انهيار الشيوعية بالصورة العجيبة التى جرى بها‬ ‫األمر فى نهاية الثمانينيات وأول التسعينيات‪ .‬من دون‬ ‫طلقة رصاص‪ .‬من دون حروب مر ّوعة أو عنف أهلى‬ ‫واسع النطاق (رمبا باستثناء شهر من االضطرابات‬ ‫ً‬ ‫ٍ‬ ‫صوت تقري ًبا‪.‬‬ ‫سقوطا بغير‬ ‫والعنف فى رومانيا)‪ .‬كان‬ ‫هذه اإلمبراطورية الرهيبة املهيبة‪ ،‬التى كان مركزها‬ ‫ٍ‬ ‫صمت‬ ‫فى االحتاد السوفيتى‪ ،‬مللمت متاعها ورحلت فى‬ ‫يوم ملء السمع والبصر وأمل‬ ‫مهني‪ ،‬كأنها لم تكن فى ٍ‬ ‫املاليني من احلاملني بالعدالة واملساواة عبر العالم كله‪.‬‬ ‫إنه حدثٌ غير مسبوق فى التاريخ تقري ًبا أن تتفكك‬ ‫إمبراطورية بهذا احلجم واالمــتــداد والتأثير‪ ،‬بهذا‬ ‫القدر من البساطة والهدوء و«العادية»‪.‬‬ ‫الغريب فى انهيار الشيوعية‪ ،‬إذن‪ ،‬هو هذا «الرحيل‬ ‫السلمى»‪ .‬بعد سبعني عا ًما من التجريب فى الهندسة‬ ‫االجتماعية‪ -‬بكلفة إنسانية رمبــا كانت األفــدح فى‬ ‫التاريخ اإلنسانى‪ -‬صحا العالم فجأة على مشاهد‬ ‫اقتحام اجلــدار‪ .‬ملــاذا لم يتدخل االحتــاد السوفيتى؟‬ ‫أين ذهب «الستازى»‪ -‬جهاز البوليس السرى فى أملانيا‬ ‫الشرقية‪ -‬الذى كان يعلم عن البشر أكثر مما يعرفون‬ ‫عن أنفسهم‪ ،‬والــذى كان له أكثر من ‪ 90‬ألف عميل‬ ‫نشط؟!‬ ‫ال شك أن الكثير من املسؤولني‪ ،‬سواء السوفييت‬ ‫أو فى أملانيا الشرقية‪ ،‬فكروا فى قمع االنتفاضة‬ ‫التى كانت مشتعلة فى أملانيا الشرقية‪-‬خاصة فى‬ ‫«اليبزج»‪ -‬لشهور‪ .‬بل نعرف أن البعض فكر فى «احلل‬ ‫الصينى»‪ .‬كانت الصني قد قمعت للتو انتفاضة مماثلة‬

‫الطبقة املصرية األفقر ساهمت فى دعم الطبقة األغنى‪ ،‬التى تسخر من تغريدتى‪،‬‬ ‫بكل قوة مالياً‪ ،‬على مدى عقود‪ ،‬عن طريق مباشر وهو ضرائب الدولة املختلفة التى‬ ‫تؤخذ منها‪ ،‬وطريق غير مباشر وهو توجيه امليزانية التى كان يجب أن تصرف عليها‬ ‫إلى دعم األغنيا الذين ال يحتاجونها‪ ،‬أيوه‪ :‬بائعة الفجل والكمسارى علموك‪.‬‬

‫التعرض للمشكالت والتحديات املرتبطة‬ ‫باألمن السيبرانى وما يواجهه من تهديدات‬ ‫وكيفية احلــفــاظ عليه مــن خــال التصدى‬ ‫لالنتهاكات املــتــزايــدة للبيانات والهجمات‬ ‫اإللــكــتــرونــيــة ضــد الــشــركــات واحلــكــومــات‬ ‫واملــســتــخــدمــن‪ .‬وفــى هــذا الــصــدد‪ ،‬هناك‬ ‫من يطالب بأن يكون األمن السيبرانى ح ًقا‬ ‫من حقوق اإلنسان‪ً .‬‬ ‫أيضا مت تناول التحدى‬ ‫الــذى يفرضه الــذكــاء االصطناعى‪ ،‬خاصة‬ ‫فــى ضــوء تطوير وســائــل جــديــدة فــى هذا‬ ‫املجال يتم بواسطتها تلفيق فيديو وصوت‬ ‫مركب بصورة كاملة‪ ،‬ما يعنى إنتاج مقاطع‬ ‫فيديو مزيفة تستهدف تضليل الرأى العام‪.‬‬ ‫وقــد كشفت أعــمــال املنتدى عــن امتالك‬ ‫بعض الــدول نظ ًما لكشف األخــبــار املزيفة‬ ‫واحلـــد مــن تــداولــهــا‪ ،‬رغ ــم صــعــوبــة مهمة‬ ‫كهذه‪ .‬وأكد املشاركون احلاجة إلى التصدى‬ ‫لــظــاهــرة انــتــشــار املــعــلــومــات املضللة وحث‬ ‫وســائــل اإلعـــام عــلــى االســتــرشــاد مبــبــادئ‬ ‫وأصول املهنة الصحفية‪ ،‬واألهمية القصوى‬ ‫ألمــن املعلومات وتطوير اإلطــار التنظيمى‬ ‫فــى هــذا الــشــأن‪ ،‬خاصة أن هناك العديد‬ ‫مــن األخــبــار املــزيــفــة املــتــداولــة على نطاق‬ ‫واسع تهدد فى حاالت كثيرة استقرار الدول‬ ‫وأمنها القومى‪ ،‬وهو ما يفرض تبنى تدابير‬ ‫لتقييد انتشار هــذه األخــبــار‪ ،‬والسيما أنه‬ ‫وفـ ًقــا لــدراســات دولــيــة عــديــدة‪ ،‬زاد تفاعل‬ ‫املستخدمني مع املعلومات املزيفة على نحو‬ ‫مــطــرد عــلــى الـــ«فــيــســبــوك» وعــلــى «تــويــتــر»‬ ‫واملنصات األخــرى منذ أواخــر عــام ‪2016‬‬ ‫وحتى اآلن‪.‬‬

‫جيل ال نعرفه‬

‫كما أوضح االستطالع أن ثالثة من كل أربعة شباب عرب غير‬ ‫راضــن عــن جــودة التعليم فــى بلدهم‪ ،‬ويــريــد أكثر مــن نصفهم‬ ‫االلتحاق بالتعليم العالى فى الغرب‪ ،‬كذلك أشار غالبية الشباب‬ ‫العرب لسهولة احلصول على املخدرات فى بلدهم وأن تعاطيها‬ ‫فى ازدياد‪.‬‬ ‫استطالع رأى الشباب العربى تضمن ً‬ ‫أيضا عــددا من النتائج‬ ‫املثيرة لالهتمام والتى تستحق التوقف عندها‪ ،‬منها موقف الشباب‬ ‫من الدين‪ ،‬حيث ذكر ثلثا املشاركني فى االستطالع (‪ )٪٦٦‬أن الدين‬ ‫يلعب دورا مؤثرا فى املنطقة‪ ،‬ولكن ‪ ٪٧٩‬أشاروا إلى أن املؤسسات‬ ‫الدينية فى بالدهم حتتاج لإلصالح‪ ،‬وانقسموا بشأن طبيعة تأثير‬ ‫الدين‪ ،‬حيث اتفق ‪ ٪٥٠‬مع عبارة «أن القيم الدينية فى العالم‬ ‫العربى تعيق تقدمه» فى حني لم يتفق معها ‪ ،٪٤٢‬وهو ما يعكس‬ ‫حيرة جيل يعيش عصر التقدم التكنولوجى والتواصل احلضارى‬ ‫وفى نفس الوقت يتعامل مع مؤسسات دينية لم تطور نفسها‪.‬‬ ‫نتيجة أخرى تستحق التفكير تتعلق بدور احلكومة‪ ،‬فبالرغم من‬ ‫تزايد نشاط القطاع اخلاص فى العالم العربى‪ ،‬إال أن الشباب ما‬ ‫زال يؤمن بدور مهيمن للحكومة‪ ،‬ويذكر غالبيتهم أن من مسـؤولية‬ ‫احلكومـة توفيـر اخلدمـات واحلمايـة جلميـع املواطنيـن؛ مبـا فـى‬ ‫ذلـك التعليم (‪ ،)٪٨٩‬والرعايـة الصحيـة (‪ ،)٪٨٨‬ودعـم الطاقـة‬ ‫(‪ )٪٨٧‬والوظائـف (‪ ،)٪٧٨‬واإلسـكان (‪ ،)٪٦٠‬بل يعتقـد ثلـث‬ ‫(‪ )٪٣٣‬الشـباب العربـى أن علـى احلكومـات سـداد ديون جميـع‬ ‫املواطنيـن‪.‬‬ ‫ً‬ ‫أيضا لظاهرة تنامى املشاكل النفسية بني‬ ‫االستطالع أشــار‬ ‫الشباب‪ ،‬حيث يذكر ثلث الشباب أنهم يعرفون شخصا يعانى من‬ ‫مشاكل نفسية‪ ،‬ولكن يرى غالبية الشباب العربى (‪ )٪٨١‬أنه مـن‬ ‫الصعـب احلصـول علـى رعايـة طبيـة جيـدة ملشـكالت الصحـة‬ ‫النفسـية مثـل القلـق أو االكتئـاب فـى بلدهـم‪.‬‬ ‫وأخيرا أظهر االستطالع أن مطالب وأحــام الشباب العربى‬ ‫ليست متطرفة أو ثورية‪ ،‬ولكنها طموحات جيل واقعى‪ ،‬ال يؤمن‬ ‫باملثاليات الزائفة أو الــقــادة «الكاريزميني» الــذيــن احتفى بهم‬ ‫آباؤهم‪.‬‬ ‫خالصة ما سبق هى أننا أمام جيل مختلف‪ ،‬نحتاج أن نعرفه‬ ‫بشكل علمى‪ ،‬ونتعامل معه بناء على ذلك‪.‬‬ ‫د‪ .‬محمد كمال‬

‫رأى عربى‬ ‫إلياس الديرى‬ ‫نقال عن جريدة النهار‬

‫لبنانٌ جديد من قهرٍ قديم‬

‫الوقت ليس وقت نصب الفخاخ‪ ،‬وال‬ ‫وقت تسجيل النقاط‪ .‬صحيح أن فريقاً‬ ‫لبنان ّياً مع َّيناً يكتم اليوم غيظه وغضبته‬ ‫من هذه املشاهد‪ ،‬التى استقبلها العالم‬ ‫بــاإلعــجــاب والتقدير‪ّ ،‬إل أ ّنــه سيكون‬ ‫الحقاً على كل األكــواع‪ .‬وسيفركش إذا‬ ‫استطاع‪ .‬وسيخرِ ب مــا لــم يتم َّكن من‬ ‫تخريبه سابقاً‪ .‬واجلميع أخــذوا علماً‪،‬‬ ‫وتن َّبهوا إلى ما يسعى إليه املُتض ِّررون‬ ‫أنفسهم‪ ،‬والــذيــن أشهر من التعريف‪.‬‬ ‫تتحدث عن إجنازاتها‪...‬‬ ‫و«أفضالهم»‬ ‫ّ‬ ‫لــبــنــان فــى صميم املــــأزق‪ ،‬وحــيــداً‪.‬‬ ‫ظهور «ثورة التغيير» مباليينها فى هذه‬ ‫عجل فى فرز املفروز‬ ‫املرحلة بالذات َّ‬ ‫سابقاً‪ .‬هــؤالء أبنائى فجئنى مبثلهم‪.‬‬ ‫وأولــئــك هم املُــتــضـ ِّررون الذين واظبوا‬ ‫على تعطيل لبنان‪ ،‬وتطفيش اللبنان ّيني‬ ‫منذ أعوام‪ .‬إلى هذه اللحظة‪.‬‬ ‫يجب أن نلفت املُتض ِّررين‪ ،‬الغاضبني‪،‬‬ ‫الكامنني‪ ،‬إلى أنّ لبنان للم ّرة األولــى‪،‬‬ ‫ومنذ مائة عــام‪ ،‬لــم يشهد ولــم يعرف‬ ‫ح ــدثــاً وطــنــ ّيــاً بــهــذا احل ــج ــم‪ ،‬وبــهــذه‬ ‫املــايــن‪ ،‬وبــهــذه األخــاقــ ّيــات‪ ،‬وبــهــذا‬ ‫التصميم‪ ،‬وبهذا الشمول‪ ،‬شاء امل ُ ِّ‬ ‫عطلون‬ ‫التقليد ّيون أم أبــوا‪ .‬إن لبناناً جديداً‬ ‫انبثق من قهر جماعى‪ ،‬واضطهاد بشع‬

‫وأنانى‪ ،‬ليكون هو لبنان كل اللبنان ّيني‪.‬‬ ‫باملاليني بــات تــعــدادهــم‪ .‬وال مجال‬ ‫ملد اليد أو النظر صوب هذا االندماج‬ ‫ّ‬ ‫الوطنى النقى‪ ،‬جامع كــل االنــتــمــاءات‬ ‫مبح َّبة‪ ،‬وصفاء فى حلبة إعالن االنتماء‬ ‫إلى لبنان الواحد األحد‪ ،‬والشعب الذى‬ ‫ولــدتــه الــثــورة النظيفة‪ ،‬والــســعــى إلى‬ ‫تنظيف الوطن الصغير من حقارات أهل‬ ‫الفساد والنهب والنفاق‪.‬‬ ‫إذاً‪ ،‬وعلى هــذا األس ــاس‪ ،‬ال موجب‬ ‫للتس ُّرع فــى الــتــقــديــرات حــول تأليف‬ ‫حكومة تكنوقراط‪ ،‬أو حكومة « ُمش َّكلة»‬ ‫هــدف «صانعيها» إبقاء كل شــىء على‬ ‫حاله‪ ،‬لتبقى الساحة خاضعة لنفوذهم‪.‬‬ ‫فى كل احلاالت‪ ،‬وأ ّياً تكن التط ُّورات‬ ‫واالجتــاهــات‪ ،‬ال مــكــان ألهــل الفساد‪،‬‬ ‫وب ــائ ــع ــى مــصــلــحــة لــبــنــان ف ــى سبيل‬ ‫م ــص ــاحل ــه ــم‪ .‬كـ ــل اخل ــط ــب املــلــعــلــعــة‬ ‫بأصوات مدروسة لم يَ ُعد لها مــردود‪.‬‬ ‫انكشف اجلميع‪ ،‬ومنذ اليوم األ ّول‪ .‬وال‬ ‫داعى للتذكير مبا ال يُنسى‪.‬‬ ‫مــا ُكــتــب قــد ُكــتــب‪ .‬وم ــا حــصــل قد‬ ‫حصل‪ .‬شىء بات من املاضى األســود‪،‬‬ ‫وأشــيــاء مت ـ ّيــزت بــاإلخــاص والــتــن ـ ُّور‪.‬‬ ‫فخالل اثنني وعشرين يوماً كان لبنان‬ ‫مسرحاً مفتوحاً على جغرافيا الوطن‬

‫الصغير‪ ،‬وحيث كــل الــنــاس قــد ه ّيأوا‬ ‫ســاحــات االحــتــفــاالت عــلــى أح ـ ـ ّر من‬ ‫اجلمر‪ .‬لم يعد من السهل‪ ،‬وال حتّى من‬ ‫املحتمل‪ ،‬العودة إلى شىء من آثار تلك‬ ‫املرحلة السوداء‪.‬‬ ‫بالطبع‪ ،‬هــذه اإلض ــاءة على الــواقــع‬ ‫والوقائع‪ ،‬هدفها اليوم توضيح الصورة‪،‬‬ ‫وتــوضــيــح الــطــريــق أم ــام وجــهــة الــثــورة‬ ‫معي يضمر‬ ‫املُنقذة‪ ،‬والتى اليزال فريق َّ‬ ‫احلــيــرة لــهــا وألهــدافــهــا اإلصــاح ـ ّيــة‬ ‫التجديد ّية‪.‬‬ ‫لحة إلى‬ ‫واقــعـ ّيـاً‪ ،‬البلد فــى حاجة ُم َّ‬ ‫املقدمة تأليف‬ ‫إجراءات بنّاءة عاجلة‪ .‬فى‬ ‫ّ‬ ‫«حكومة خارقة التم ُّيز» جتعل اللبنان ّيني‬ ‫رحبون بها‪ ،‬ويُس ِّهلون‬ ‫يزغردون لها‪ ،‬ويُ ِّ‬ ‫أمــامــهــا كــل الــســبــل‪ .‬وان ــص ــراف فــرق‬ ‫الثورة إلــى إنقاذ لبنان من االنهيارات‬ ‫الشاملة التى د َّمــرت كل ما كان يتم ّيز‬ ‫ب ــه‪ :‬كــالــيــنــابــيــع‪ ،‬واألن ــه ــر‪ ،‬واحل ــدائ ــق‪،‬‬ ‫والــزراعــات‪ ،‬واملواسم املُتعدِّ دة‪ ،‬وإعــادة‬ ‫رؤوس اجلبال والوهاد التى استغلّها أهل‬ ‫الفساد طوال تلك احلقبة‪.‬‬ ‫ال عــودة إلى املاضى البشع‪ ،‬وامللىء‬ ‫بالس ّيئات والس ِّيئني‪ .‬فاملوعد املُنتظر‬ ‫سيكون مع لبنان اجلــديــد‪ ..‬واألحسن‬ ‫مما كان‪ .‬مج ّرد حلم؟ سوف ننتظر‪.‬‬ ‫ّ‬


‫حني ميتدح النظام ‪#‬اإليــرانــى اإلرهــابــى تغطية قناة ‪#‬اجلــزيــرة ملظاهرات‬ ‫‪#‬العراق و‪#‬لبنان ويعتبرها حيادية فهذا دليل على أن ‪#‬السفير_اإليرانى فى‬ ‫‪#‬الدوحة بات صاحب األمر والنهى فى كل شىء‪.‬‬ ‫ثم يسألونك ملاذا قاطع الرباعى العرب ‪#‬قطر؟‬

‫يصادف يوم ‪ 9‬نوفمبر الذكرى الثالثني لسقوط جدار برلني‪ .‬حتتفل الواليات‬ ‫املتحدة و‪#‬أملانيا بالنصر احلقيقى للحرية‪ .‬قاد أحــداث عام ‪ 1989‬أشخاص‬ ‫لديهم رغبة قوية فى الدميقراطية واألسواق احلرة وسيادة القانون‪.‬‬

‫مورجان أورتاجوس (المتحدثة باسم الخارجية األمريكية)‬

‫بدأ العد التنازلى إلكسبو‪ ..‬أكبر حدث تستضيفه اإلمارات‪ ...‬األيادى متحدة‪..‬‬ ‫القلوب متوحدة‪ ..‬فريق العمل اإلماراتى يعمل بروح واحــدة‪ ..‬سنسطر قصة‬ ‫جديدة لإلمارات‪ ..‬سنستضيف العالم‪ ..‬وسندهش الشعوب‪.‬‬

‫الشيخ محمد بن راشد‬

‫(كاتب ومحلل سياسى سورى)‬ ‫عبدالجليل السعيد‬ ‫ٌ‬

‫مساحة رأى‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫لم يكن ما تقوم به مدينة زويل مخالفا لمصلحة مصر فى التقدم العلمى‬ ‫وخدمة المجتمع‪ .‬العكس هو الصحيح‪ ،‬بدليل قائمة إنجازاتها التى‬ ‫يمكن الرجوع إليها‪.‬‬

‫أحمد جالل‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫تأميم مدينة زويل‬

‫كنت على سفر‪ ،‬وحني عدت أفــردت‪ ،‬كعادتى‪،‬‬ ‫وقتًا لتصفح اجلرائد لإلملام مبا فاتنى من أخبار‪.‬‬ ‫كان الكثير منها مألوفا ومتوقعا‪ .‬ما لم يكن فى‬ ‫احلسبان أن أقرأ خبرا بتمرير تعديل قانون مدينة‬ ‫زويل فى البرملان‪ .‬بشكل ال إرادى أعاد هذا اخلبر‬ ‫لذاكرتى فيلما قدميا (‪ )1969‬عنوانه «إنهم يقتلون‬ ‫اجلياد‪ ،‬أليس كذلك؟»‪ ،‬رمبا ألن اخلبر والفيلم‬ ‫يجمعهما نبل الهدف‪ ،‬وخطأ الوسيلة‪ .‬فى حالة‬ ‫مدينة زوي ــل‪ ،‬املــشــروع يسير بخطى حثيثة إلى‬ ‫األمــام‪ ،‬بدعم من الدولة واملجتمع األهلى‪ ،‬بشكل‬ ‫يقترب من حلم الراحل العظيم‪ ،‬ولم تكن هناك‬

‫حاجة لتعديل املسار‪ .‬فى الفيلم‪ ،‬دافع قاتل البطلة‬ ‫(جني فوندا) عن نفسه بقوله إنهم يقتلون اجلياد‬ ‫رحمة بهم‪ ،‬واحلقيقة أن القتل غير مبرر حتت أى‬ ‫ظرف‪.‬‬ ‫وحتى نتناول املــوضــوع مــن جوانبه املختلفة‪،‬‬ ‫ما هى دواعــى تعديل القانون من وجهة نظر من‬ ‫قــدمــوه؟ وهــل تصب هــذه التعديالت فــى خانة‬ ‫الصالح العام؟ وبشكل عام‪ ،‬هل لدينا حقا مشروع‬ ‫للنهوض بالتعليم العالى والبحث العلمى؟‬ ‫من وجهة نظر احلكومة‪ ،‬استهدفت تعديالت‬ ‫القرار املنشئ ملدينة زويل (رقم ‪ 161‬لسنة ‪)2012‬‬

‫وضع املدينة ضمن منظومة التعليم العالى والبحث‬ ‫العلمى لضمان اتفاق أهدافها مع أهداف الدولة‪.‬‬ ‫كما ارتأت أن حتقيق هذا الهدف يتطلب تعديالت‬ ‫من قبيل اشتراط أن تتفق أهداف املدينة مع أهداف‬ ‫منظومة التعليم العالى والبحث العلمى فى مصر‬ ‫(مادة ‪ ،)2‬وإسناد معظم القرارات الفاصلة لرئيس‬ ‫مجلس الوزراء‪ ،‬مثل اعتماد لوائح املدينة الداخلية‬ ‫(مادة ‪ ،)2‬وتشكيل مجلس األمناء (مادة ‪ ،)4‬وتعيني‬ ‫الرئيس التنفيذى للمدينة (مادة ‪ 6‬مكرراً)‪ ،‬وتشكيل‬ ‫مجلس اإلدارة (مــادة ‪ .)6‬كما قضت التعديالت‬ ‫برئاسة وزير التعليم العالى ملجلس األمناء (مادة ‪،)4‬‬

‫وأعطته احلق فى عرض ما يخص مدينة زويل أمام‬ ‫مجلس الــوزراء‪ .‬أال يعنى كل هذا نوعا من التأميم‬ ‫ملدينة زويل‪ ،‬وملاذا لم تفعل احلكومة نفس الشىء مع‬ ‫كيانات أخرى شاركت فى دعمها ماليا؟‬ ‫بحسابات املصلحة الــوطــنــيــة‪ ،‬ال تصب هذه‬ ‫التعديالت‪ ،‬فى تقديرى‪ ،‬فى خانة الصالح العام‪.‬‬ ‫ً‬ ‫أول‪ :‬لم يكن ما تقوم به مدينة زويل مخالفا ملصلحة‬ ‫مصر فى التقدم العلمى وخدمة املجتمع‪ .‬العكس‬ ‫هو الصحيح‪ ،‬بدليل قائمة إجنازاتها التى ميكن‬ ‫الرجوع إليها‪ .‬وإذا لم يكن الثوب مثقوبا‪ ،‬فلماذا‬ ‫نــحــاول رتــقــه؟ ثــانـ ًيــا‪ :‬ال يشهد سجل الــبــراءات‬ ‫واالختراعات والنشر فى املجالت العلمية املحكمة‬ ‫بأن منظومة التعليم العالى لدينا بخير‪ ،‬حتى يقال‬ ‫إن اإلشراف احلكومى على املدينة سوف يعلى من‬ ‫شأنها‪ .‬ثال ًثا‪ :‬أخشى أن تؤدى هذه التعديالت إلى‬ ‫فقدان مدينة زويل استقاللها الفعلى‪ ،‬وتفردها‪،‬‬ ‫وجاذبيتها‪ ،‬وبالتالى فقدانها عضوية احلاصلني‬ ‫على جائزة نوبل فى مجلس أمنائها‪ ،‬وقدرتها على‬ ‫اجتذاب أفضل الباحثني املصريني فى العالم‪.‬‬ ‫أعــلــم أن تــعــديــل الــقــانــون قــد مت متــريــره فى‬ ‫البرملان‪ ،‬لكن الرئيس لم يعتمده بعد‪ .‬أيا كانت‬ ‫النهاية‪ ،‬تثير هذه التجربة تساؤالت مشروعة حول‬ ‫مشروع النهوض بالتعليم العالى والبحث العلمى فى‬ ‫مصر‪ .‬فى مقال سابق فى «املصرى اليوم»‪ ،‬قلت إن‬

‫التعليم العالى لدينا يعانى من تناقضات جوهرية‪،‬‬ ‫أهمها أن الــدولــة ال تضخ مــن امل ــوارد مــا يكفى‬ ‫اجلامعات احلكومية لالرتقاء مبرافقها وأساتذتها‪،‬‬ ‫فى ظل التزام صورى مبجانية التعليم‪ .‬التناقض‬ ‫اآلخــر يخص األســاتــذة‪ ،‬وهــم مطالبون بتقدمي‬ ‫خدمة تعليمية جيدة‪ ،‬دون حوافز مجزية ملن يؤدون‬ ‫واجبهم التعليمى والبحثى بشكل متميز‪ .‬أما الطلبة‬ ‫فأعدادهم أكبر من أن تسعهم املدرجات‪ ،‬ويدرسون‬ ‫مناهج عفا عليها الــدهــر‪ .‬ألــيــس مــن األجــدى‬ ‫بالقائمني على هذه املنظومة العمل على حل هذه‬ ‫التناقضات‪ ،‬وليس إصالح ما ال يحتاج إصالحا؟‬ ‫التركيز على إنشاء جامعات جديدة‪ ،‬حتى وإن كانت‬ ‫ذات أسماء رنانة‪ ،‬ال ميثل رؤية متكاملة‪ ،‬ولن يحل‬ ‫مشاكل جامعاتنا احلكومية‪ ،‬التى تستوعب أكثر من‬ ‫‪ 70‬فى املائة من الطلبة‪.‬‬ ‫قد يقول قائل إن مساندة الدولة ماليا ملدينة‬ ‫زويل تبرر اإلشراف عليها‪ ،‬وهذا قول غير صحيح‪.‬‬ ‫هناك أفراد تبرعوا بأموالهم للمدينة‪ ،‬ولم يطالبوا‬ ‫مبثل هــذا احلــق‪ .‬وإذا كــان تأميم قناة السويس‬ ‫قد أعــاد ملصر حقا أصيال من حقوقها‪ ،‬فتأميم‬ ‫ً‬ ‫استبدال ألهل‬ ‫مدينة زويل يبدو فى ظاهره وباطنه‬ ‫التخصص‪ ،‬ببيروقراطية غير مشهود لها بالكفاءة‪.‬‬ ‫ومــا أص ــدق الــقــول بــأن قتل اجلــيــاد بحجة نبل‬ ‫األهداف غير مبرر!‬

‫على فين؟‬ ‫محمد أمني‬

‫‪mm1aa4@gmail.com‬‬

‫كالم الناس!‬

‫ال أشــعــر بــالــقــلــق مــن ك ــام الــنــاس فى‬ ‫السياسة‪ ..‬وال أشعر باخلوف إطال ًقا‪ ..‬فال‬ ‫يعكس بالنسبة لى حالة احتقان‪ ،‬إمنا يعكس‬ ‫حالة من الوعى‪ ..‬والفرق كبير بني االحتقان‬ ‫والــوعــى‪ ..‬فقد زاد وعــى الــنــاس بالشأن‬ ‫العام بعد ثورتني‪ ..‬واملهم أن نستثمر هذه‬ ‫احلالة باإلعالم اجليد واملعلومات املوثقة‪..‬‬ ‫فالرئيس‪ ،‬فى مناسبات عديدة‪ ،‬يرد بنفسه‬ ‫على ما يطرحه «الرأى العام»!‪.‬‬ ‫ً‬ ‫مقال بعنوان‬ ‫كتبت‪ ،‬األسبوع املاضى‪،‬‬ ‫وقد‬ ‫ُ‬ ‫«ازرع كل األرض مصانع»‪ ..‬وتلقيت ردو ًدا من‬ ‫كل األطراف التى لها صلة بعملية الصناعة‪،‬‬ ‫مــا عــدا احلــكــومــة‪ ..‬وفوجئت بتصريحات‬ ‫الرئيس بعد يــومــن‪ ،‬حــن قــال «إن قطاع‬ ‫الصناعة الــوحــيــد الــلــى مــخــدش حــقــه»‪..‬‬ ‫وهو اعتراف رئاسى يؤكد ما ذهبنا إليه‪..‬‬ ‫وكانت تصريحات الرئيس مبثابة «تعليمات»‬ ‫للحكومة بفتح امللف!‪.‬‬ ‫فالبعض فى بداية والية الرئيس حتدث‬ ‫عن «فقه األولــويــات»‪ ..‬هل نبدأ باملصانع‪،‬‬ ‫أم باملشروعات القومية فى قطاع الطرق‬ ‫والكبارى والبنية التحتية؟‪ ..‬كانت «وجهة‬ ‫نظر» لها احترامها‪ ..‬وكانت رؤيــة القيادة‬ ‫الــســيــاســيــة أن ميــهــد األرض‪ ،‬ث ــم يدعو‬ ‫املستثمرين لالنطالق‪ ..‬وجهة نظر ً‬ ‫أيضا لها‬ ‫االحترام‪ ..‬رمبا تأخرت‪ ،‬ولكن تهيئة األرض‬ ‫ً‬ ‫أول جتعل العجلة أسرع!‪.‬‬ ‫وأظن أن الدولة ترى حال ًيا أن «احلل فى‬ ‫التصنيع»‪ ،‬خاصة أن العالم يعيش ندرة املياه‪،‬‬ ‫وأن العائد من التصنيع أعلى من نظيره فى‬ ‫الزراعة عدة مــرات‪ ..‬إ ًذا املسألة أصبحت‬ ‫واضــحــة‪ ..‬الــدولــة ستفتح الــبــاب بنفسها‬ ‫للصناعة‪ ..‬وقــد ب ــدأت بالفعل فــى طرح‬ ‫املناطق الصناعية عبر البوابة احلكومية‪..‬‬ ‫وهناك ‪ 2050‬فرصة صناعية «جاهزة» يتم‬ ‫حجزها اآلن!‪.‬‬ ‫وال أ ّدع ــى أننى كنت وراء هــذا طب ًعا‪..‬‬ ‫فبالتأكيد الدولة كانت تعمل وجتهز ملفاتها‪،‬‬ ‫تواصل مزمنة»‪ ..‬لدرجة‬ ‫ولكن هناك «مشكلة‬ ‫ُ‬ ‫أن رئيس الوزراء ال يتواصل مع ال ُكتّاب‪ ،‬وال‬ ‫يقدم لهم املعلومات إال حني تكون هناك‬ ‫شائعات فقط‪ ..‬فهل يصح أن تعمل احلكومة‬ ‫مبعزل عــن اإلعـ ــام؟‪ ..‬وهــل التواصل مع‬ ‫الصحافة مضيعة لــلــوقــت؟‪ ..‬هــل إعــام‬ ‫احلكومة فى «إجازة مفتوحة»؟!‪.‬‬ ‫وأتــســاءل‪ :‬ما الــذى جعل رئيس الــوزراء‬ ‫يضيق صــدره من اإلع ــام؟‪ ..‬أيــن متحدثه‬ ‫تلقيت رسائل من رجال‬ ‫الــرســمــى؟‪ ..‬لقد‬ ‫ُ‬ ‫أعــمــال‪ ،‬ومــن احتــاد الصناعات‪ ،‬يرجوننى‬ ‫أال أترك ملف الصناعة‪ ..‬معناه أن املعنيني‬ ‫أنفسهم ليست لديهم معلومات‪ ..‬واملصادفة‬ ‫الغريبة أن مهندسة صديقة هى التى كشفت‬ ‫عن وجود مناطق صناعية‪ ،‬وقالت إن ابنها‬ ‫املهندس اشتغل فى هذه املناطق!‪.‬‬ ‫وأخي ًرا‪ ،‬فإن الرئيس أحيا ًنا يرسل رسائل‬ ‫ويجيب عن رسائل أخرى للرأى العام‪ ..‬هذه‬ ‫هى الــروح التى تبنى وتتفاعل مع مطالب‬ ‫الشعب‪ ..‬واآلن‪ ،‬مهم أن يتم تخصيص املناطق‬ ‫الصناعية دون معوقات روتينية‪ ..‬نريدها أن‬ ‫تدخل اخلدمة بسرعة الصاروخ‪ ..‬فالصناعة‬ ‫تعنى التشغيل والتصنيع والتصدير!‪.‬‬

‫الدكتورة فوزية العشماوى‬ ‫تكتب‪:‬‬

‫‪Fawzia.ashmawi@yahoo.com‬‬

‫وعى الشباب فى الغرب وفى مصر‬

‫ال شك أن الشباب هم أمل املستقبل‬ ‫فى جميع دول العالم وتنعقد عليهم‬ ‫اآلمـــال لتحمل املــســؤولــيــة الكبيرة‬ ‫للحفاظ على التراث والثقافة والقيم‬ ‫فى كل مجتمع‪ .‬ومما يدعو للفخر أن‬ ‫كثي ًرا من الشباب فى الغرب الذين‬ ‫ال يــتــجــاوز عــمــرهــم ســن ‪ 16‬و‪18‬‬ ‫سنة ب ــدأوا يهتمون اهتماما كبيرا‬ ‫باحلفاظ على البيئة وعلى الطبيعة‬ ‫لضمان مستقبلهم فــى العيش فى‬ ‫س ــام وأمـ ــان عــلــى كــوكــب األرض‪،‬‬ ‫خاصة بعد دق ناقوس اخلطر بسبب‬ ‫التلوث احلرارى وهو ظاهرة جديدة‬ ‫من توابع التغيير املناخى‪ ،‬الذى يهدد‬ ‫احلــيــاة على سطح األرض بسبب‬ ‫نفايات املحطات النووية واملنشآت‬ ‫الصناعية‪ ،‬التى تبث الغازات السامة‬ ‫ممــا ينتج عنه التغييرات الغريبة‬ ‫والعنيفة للطقس‪ ،‬كما حدث فى كثير‬ ‫من الــدول األوروبــيــة‪ ،‬وحتى عندنا‬ ‫فــى مصر فــى األســبــوع األخــيــر من‬ ‫زيادة األمطار والزوابع غير املعتادة‪.‬‬ ‫وينتج عن ذلك ارتفاع منسوب املياه‬ ‫فى املحيطات والبحار واألنهار‪ ،‬مما‬ ‫يهدد كوكب األرض مــن فيضانات‬ ‫وتــلــوث وازديـــاد نسبة ثانى أكسيد‬ ‫الكربون فى اجلو‪ ،‬وفى ذلك تهديد‬ ‫خطير للصحة العامة وينذر بخطر‬ ‫قاتل فى املستقبل القريب‪ .‬ونتيجة‬ ‫لهذه الظاهرة اخلطيرة نشط بعض‬ ‫الشباب فى الــدول الغربية وك ّونوا‬ ‫تكتالت شبابية ملطالبة املسؤولني‬ ‫وحــكــام ورؤسـ ــاء الــعــالــم باالهتمام‬ ‫بظاهرة التلوث احلرارى للمحافظة‬ ‫عــلــى الــطــبــيــعــة‪ .‬ومـ ــن ب ــن ه ــؤالء‬ ‫النشطاء الــفــتــاة الــســويــديــة جريتا‬ ‫تينبرج‪ ،‬الــتــى تبلغ مــن العمر ‪18‬‬ ‫عاما‪ ،‬والتى تقود حملة دولية ملطالبة‬ ‫املسؤولني فى العالم بحماية الطبيعة‬ ‫من التغيرات املناخية أطلق عليها‬

‫«أيام اجلمعة حلماية الطبيعة»‪ ،‬والتى‬ ‫بدأتها الفتاة فى أغسطس ‪2018‬‬ ‫بــالــذهــاب إل ــى الــبــرملــان الــســويــدى‬ ‫ومطالبة البرملانيني بالتدخل السريع‬ ‫لدى احلكومة للتأثير على املسؤولني‬ ‫فى الدولة التخاذ التدابير الالزمة‬ ‫للحد من التلوث احل ــرارى حلماية‬ ‫الــطــبــيــعــة‪ .‬وس ــرع ــان مــا انــتــشــرت‬ ‫احلــمــلــة بــن شــبــاب معظم ال ــدول‬ ‫األوروبـــيـــة عــبــر قــنــوات الــتــواصــل‬ ‫االجــتــمــاعــى وبــلــغ عـــدد املــؤيــديــن‬ ‫لنداء جريتا مائة ألف من الشباب‬ ‫فى أوروبــا وحدها والذين يخرجون‬ ‫فى مظاهرات سلمية كل يوم جمعة‬ ‫فــى معظم عــواصــم العالم ملطالبة‬ ‫املسؤولني بحماية الطبيعة‪ .‬ووصلت‬ ‫جريتا إلى األمم املتحدة‪ ،‬حيث سمح‬ ‫لها بحضور جلسة اجلمعية العمومية‬ ‫ل ــأمم املــتــحــدة فــى نــيــويــورك فى‬ ‫سبتمبر ‪ ،2019‬حيث طالبت رؤساء‬ ‫دول الــعــالــم احلــاضــريــن بتكثيف‬ ‫جهودهم حلماية الطبيعة من التلوث‬ ‫احلــرارى‪ .‬واهتمت معظم الصحف‬ ‫واملــجــات فى العالم بحملة جريتا‬ ‫واعتبرتها مجلة «تامي» األمريكية من‬ ‫أهم مائة من الشباب املراهقني ذوى‬ ‫التأثير فى العالم احلديث‪.‬‬ ‫هذا ما استفاده املراهقون والشباب‬ ‫فى الدول الغربية من وسائل التواصل‬ ‫االجتماعى واستغاللها للمطالبة‬ ‫بحقوقهم فى مستقبل آمــن‪ ،‬فماذا‬ ‫استفاد املراهقون والشباب فى مصر‬ ‫وفى دول العالم العربى واإلسالمى‬ ‫من وسائل التواصل االجتماعى؟‪،‬‬ ‫وكيف ميكنهم استغاللها ملثل هذه‬ ‫القضايا املصيرية بدال من التفاهات‬ ‫والــشــائــعــات واألدعـــيـــة والــفــتــاوى‬ ‫الــعــجــيــبــة املــنــتــشــرة عــلــى وســائــل‬ ‫التواصل االجتماعى فى مصر وفى‬ ‫معظم الدول العربية واإلسالمية؟!‪.‬‬

‫عاصم حنفى‬

‫د‪.‬عمرو هاشم ربيع‬ ‫يكتب‪:‬‬

‫هناك إمكانية لإلفالت من القائمة المطلقة‬ ‫المعيبة لو خلصت النوايا‪ ،‬ال سيما وأنها أثبتت‬ ‫أنها أتت دوما ببرلمانات هشة‪.‬‬

‫‪ % 21.6‬فقط تؤيد القائمة المطلقة‬

‫حتت إشراف د‪ .‬هويدا عدلى ود‪ .‬حنان أبوسكني أجرى‬ ‫استطالعا للرأى‬ ‫املركز القومى للبحوث االجتماعية واجلنائية‬ ‫ً‬ ‫حول النظام االنتخابى للبرملان القادم‪ .‬ضم املستطلع رأيهم‬ ‫شخصا من اخلبراء واألكادمييني والبرملانيني وقيادات‬ ‫‪361‬‬ ‫ً‬ ‫من األحــزاب واملجتمع املدنى واملراكز البحثية وأعضاء من‬ ‫املجالس القومية‪ .‬وكان الكاتب ضمن املستطلع رأيهم‪.‬‬ ‫نتائج االستطالع كانت مهمة للغاية‪ ،‬ألنها كشفت وللمرة‬ ‫الثانية عن رغبة املتخصصني فى اعتماد النظام املختلط‬ ‫بني القائمة والفردى ثم النظام النسبى‪ ،‬أى القوائم النسبية‬ ‫فى انتخابات مجلس النواب‪ .‬وكان رئيس اجلمهورية املؤقت‬ ‫عدلى منصور قد قام باستطالع آخر عام ‪ 2014‬ضم املئات‬

‫من املتخصصني والقيادات املحلية حــول نفس املوضوع‪،‬‬ ‫وذلــك فى قصر الرئاسة قبل سن قانون االنتخاب الذى‬ ‫جرت على ضوئه انتخابات ‪ ،2016/2015‬وكان كاتب هذه‬ ‫السطور ً‬ ‫أيضا واحدًا من املستطلع رأيهم‪ ،‬وكانت الغالبية‬ ‫أيضا تتجه إلى نفس النتيجة السابقة‪ .‬ورغــم ذلك أصر‬ ‫الشارع القانونى على اعتماد نظام القائمة املطلقة الذى‬ ‫سبق أن حكمت املحكمة الدستورية بعدم دستوريته مطلع‬ ‫حكم الرئيس األسبق حسنى مبارك‪ ،‬وهو النظام املهجور‬ ‫حال ًيا من كافة األنظمة االنتخابية‪.‬‬ ‫استطالع اليوم يقول إن ‪ %21.9‬تفضل القائمة النسبية‪،‬‬ ‫و‪ %36.3‬تفضل النظام املختلط الذى يجمع القائمة النسبية‬

‫‪15‬‬

‫والفردى‪ ،‬أى أن ما مجموعه ‪ %58.2‬ترفض النظام األغلبى‬ ‫أو الــفــردى اخلــالــص‪ %21.6 .‬مــن العينة تفضل النظام‬ ‫السابق املعيب دستور ًيا‪ ،‬بينما ‪ %20.3‬تفضل النظام الفردى‬ ‫خارج القائمة املطلقة‪ .‬بعبارة أخرى‪ :‬هناك ‪ %78.4‬ترفض‬ ‫القائمة املطلقة‪.‬‬ ‫احلديث عن القواعد الدستورية باعتبارها حاكمة لألخذ‬ ‫بنظام القائمة املطلقة فقط هو حديث زائف‪ .‬صحيح أن‬ ‫الشارع الدستورى قيد الشارع القانونى مبا يجعل تقري ًبا‬ ‫أى نظام انتخابى مهما كــان شكله نظا ًما غير دستورى‪،‬‬ ‫خاصة بالنسبة إلى القيود التى أتى بها الدستور النتخابات‬ ‫املحليات‪ .‬إال أن هناك إمكانية لإلفالت من القائمة املطلقة‬ ‫املعيبة لو خلصت النوايا‪ ،‬ال سيما وأنها أثبتت أنها أتت‬ ‫دوما ببرملانات هشة ‪ ،Rubber Stamp‬هى األسوأ فى تاريخ‬ ‫احلياة النيابية ألى نظام سياسى‪.‬‬ ‫خالصة القول أن النظام السياسى الذى يقوم دستور ًيا‬ ‫على التعدد احلزبى لن تقوم لألحزاب السياسية فيه أية‬ ‫قائمة طاملا بقى النظام األغلبى هو السائد‪ ،‬ســواء عبر‬ ‫النظام الفردى‪ ،‬أو عبر نظام القوائم املطلقة‪ ،‬أو عبر املزج‬ ‫بني األسلوبني‪ .‬هذا النظام هو نظام العصبيات والرشاوى‬ ‫االنتخابية والشحذ الدينى‪ ،‬نظام يخلق نوا ًبا ممثلني للعزب‬ ‫والقرى وليسوا نوا ًبا لألمة‪ ،‬ناهيك عن كونه نظا ًما يخلو من‬ ‫املعارضة احلزبية اجلادة والفاعلة ك ًّما ومضمو ًنا‪.‬‬

‫جريدة مصرية يومية مستقلة‬ ‫تصدر عن مؤسسة املصرى للصحافة والطباعة‬ ‫والنشر واإلعالن والتوزيع ش‪ .‬م‪ .‬م‬

‫أسسها‪:‬‬

‫صالح دياب‬ ‫صدرت عام ‪2004‬‬

‫فاطمة ناعوت‬ ‫تكتب‪:‬‬

‫‪twitter:@fatimaNaoot‬‬

‫هل يصنعُ اللهُ من أخطائنا الصغيرة هدايا‬ ‫ُ‬ ‫الجميل فى القبيح أو ما‬ ‫يختبئ‬ ‫كبيرة؟! كيف‬ ‫ُ‬ ‫قبيحا‪ ،‬ألننا ال نرى الصورة كاملة؟‬ ‫نظ ّنه‬ ‫ً‬

‫ٌ‬ ‫وبركة وفرح!‬ ‫أخطاؤنا الصغيرة‪ ..‬هدايا‬

‫تتعامل أوروبا معنا على اعتبار أننا شعوب من الدرجة‬ ‫الثانية‪ ..‬فتقفل حدودها فى وجهنا فى الوقت الذى‬ ‫تفتحها أمام شعوب أمريكا الالتينية‪ ..‬وال أعرف دور‬ ‫الدبلوماسية المصرية‪ ..‬وأتصور أن تتناول مباحثاتنا مع‬ ‫دول أوروبا مسألة التسهيالت التى تمنحها لرعايا بعض‬ ‫الدول وتحرمنا منها‪ ..‬ومن غير المعقول أن تمتد طوابير‬ ‫المصريين أمام سفارات الدول األجنبية بالقاهرة لساعات‬ ‫طويلة لمجرد الحصول على تأشيرة سفر‪.‬‬

‫سلسل ٌة من األخطاء تسببت فى املشهد العبثى التالى‪.‬‬ ‫مهندس معمارى أنــيــق على دراجــتــه الــبــخــاريــة‪ .‬يحمل‬ ‫ٌ‬ ‫حقيبة كاميرا احترافية ضخمة‪ ،‬وتــورتــة كبيرة‪ .‬يقف‬ ‫فى الطريق فى انتظار أشخاص سوف مي ّرون بالسيارة‬ ‫ليأخذوا التورتة وينطلقون جمي ًعا إلى مكان احلفل‪ .‬لم‬ ‫ـاص وأغلقوا هواتفهم‪ .‬وصديقنا ال يــدرى‬ ‫يــأت األشــخـ ُ‬ ‫كيف يحمل التورتة على دراجة! فيغضب ويثور ويُخاصم‬ ‫األصدقاء‪ .‬هذا هو الشقّ األول من احلكاية‪ .‬وقبل إكمالها‬ ‫دعونى أطرح بعض األسئلة‪.‬‬ ‫هل يصن ُع اهللُ من أخطائنا الصغيرة هدايا كبيرة؟! كيف‬ ‫قبيحا‪ ،‬ألننا ال نرى‬ ‫يختب ُئ اجلمي ُل فى القبيح أو ما نظنّه‬ ‫ً‬ ‫الطيب‪ ،‬فال نــراه إال حني‬ ‫الصورة كاملة؟ كيف يتخفّى‬ ‫ُ‬ ‫مصادفات فى هذا العالم‪،‬‬ ‫تكتمل الصورة؟ وهل هناك‬ ‫ٌ‬ ‫أم أن َّ‬ ‫كل شىء مرسو ٌم ومنضبط على نحو فائق الد ّقة‬ ‫والترتيب؟‪.‬‬ ‫دعونى أُكمل احلكاية التى ُتيب عن كل ما سبق من‬ ‫أسئلة‪ ،‬وتُعلّمنا‪ :‬أال ننظر إلى األمور العابرة باستخفاف‪،‬‬ ‫ألن ال شــى َء عاب ٌر فى هــذا الكون املنضبط‪ ،‬وأال نحزن‬ ‫إن لم تتحقق مساعينا؛ ألن َ‬ ‫بحواسنا‬ ‫اهلل يرى ما ال نرى‬ ‫ّ‬ ‫املــحــدودة‪ .‬ولكن دعونى أوال أقـ ّـدم لكم أبطال احلدوتة‬ ‫الصغيرة‪.‬‬ ‫«م ــى الــســكــرى»‪ ،‬صــبــيــة جــمــيــلــة‪ ،‬مــرشــدة سياحية‪،‬‬ ‫أدمــن صفحاتى‪ ،‬ورئيسة فريق عملى من شباب قرائى‬

‫املتطوعني‪« .‬رامــى نصيف»‪ ،‬مهندس زراعــى مثقف‪ ،‬من‬ ‫فريق عملى التطوعى‪ .‬ع ّمو «يونان بطرس»‪ ،‬بطل املشهد‬ ‫االفتتاحى‪ .‬مهندس معمارى مثقف‪ ،‬و ُمص ّور فوتوغرافيا‬ ‫يتفضل مشكو ًرا‬ ‫ـاو‪ .‬وهو األب الروحى لفريق عملى‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫هـ ٍ‬ ‫بتصوير صالونى الشهرى كهدية كرمية‪ .‬أُس ّميه‪« :‬يونان‬ ‫الوردة البيضاء»‪ ،‬ألنه يفاجئنى فى كل لقاء بوردة بيضاء‬ ‫أو طوق من الــورود البيضاء يط ّوق به عنقى‪ .‬ولم ينس‬ ‫م ّرة واحدة‪ ،‬على مدار عشر سنوات‪ ،‬ذلك الطقس املُبهج‪.‬‬ ‫فى سبتمبر من كل عام‪ ،‬وهو شه ُر ميالدى‪ ،‬يُفاجئنى‬ ‫األصــدقــاءُ والــقــراء بعمل أعــيــاد مــيــاد كثيرة لــى‪ .‬فى‬ ‫كـ ّل مكان أذهــب إليه أتفاجأ بعد دقائق بصوت أغنية‬ ‫امليالد تصدح‪ ،‬وتورتة ُمضاءة بالشموع تتهادى نحوى‪.‬‬ ‫وفــى سبتمبر املاضى أقيمت لى عـ ّـدة أعياد ميالد فى‬ ‫اإلسماعيلية‪ ،‬والغردقة‪ ،‬ونادى األرمن فى شبرا‪ ،‬وجروب‬ ‫أبناء الزمن اجلميل من أبناء عظماء الفنانني املصريني‪،‬‬ ‫وغيرها‪ .‬وكــان فريق عملى قــد ّ‬ ‫خطط مفاجأتى بعيد‬ ‫مــيــاد‪ ،‬ور ّتــبــوا ك ـ ّل ش ــىء‪ .‬اشــتــرى عـ ّمــو يــونــان التورتة‬ ‫الــكــبــيــرة‪ ،‬وحــجــزوا الــقــاعــة‪ ،‬ولــم يتبق إال اســتــدراجــى‬ ‫للمكان حتى تكتمل أركان «املؤامرة» املفاجأة‪ .‬وحدث أن‬ ‫مي ورامى‬ ‫ُ‬ ‫اضطررت للسفر فى ذلك اليوم‪ .‬وكــان على ّ‬ ‫االتصال بع ّمو يونان لكيال يشترى التورتة‪ .‬لكنهما نسيا!‬ ‫فحدث املشهد العبثى الــذى فى صــدر املــقــال‪ .‬وغضب‬ ‫الــع ـ ُّم يــونــان وخــاصــم اجلــمــيــع‪ .‬كــل هــذا ّ‬ ‫مت دون علمى‬

‫بطبيعة احلال‪ .‬فتلك مؤامرتهم التى أخفقت‪.‬‬ ‫بعد شهر مــن تلك الــواقــعــة‪ ،‬اجتمعنا‪ ،‬وب ــدأ اجلــد ُل‬ ‫والعتاب‪ .‬كـ ُّل شخص يُلقى باللوم على اآلخرين لتبرئة‬ ‫نفسه والنجاة من ثورة ع ّم يونان‪ ،‬الذى نح ّبه جمي ًعا وال‬ ‫ظللت أستمع إلى الشجار‪ ،‬وأقول‪« :‬حصل‬ ‫نتح ّمل غضبه‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫خير يا جماعة‪ .‬خــاص معلش تتعوض إحنا كل أيامنا‬ ‫أعــيــاد‪ ..»....‬وفجأة قــال عـ ّم يونان غاض ًبا‪( :‬أنــا بقيت‬ ‫واقــف فى الشارع شايل شنطة الكاميرا وباقة الزهور‬ ‫وتورتة طولها نصف متر‪ ،‬ومش عارف أعمل إيه واألساتذة‬ ‫قافلني موبايالتهم!‪ ..‬بصيت حواليا القيت دار لألطفال‬ ‫األيتام‪ .‬دخلت وجمعت األطفال وقلت لهم‪ :‬تانت فاطمة‬ ‫جابت لكم التورتة دى وعليها صورتها عشان حتتفلوا بعيد‬ ‫ميالدها‪ .‬األطفال فرحت ج ًدا وغنينا لك أغنية امليالد)‪.‬‬ ‫وهتفت بفرح‪( :‬معقول يا ع ّم يونان‪ ،‬أهم جزء‬ ‫قت‬ ‫ُ‬ ‫صعِ ُ‬ ‫ُ‬ ‫فــى القصة تقوله متأخر ك ــده؟! كــده احلكاية اختلفت‬ ‫مي ورامى‬ ‫متا ًما‪ .‬احلكاية كده مفيهاش أخطاء‪ .‬أخطاء ّ‬ ‫كانت ترتيبات إلهية عشان يرسم لألطفال حلظة فرح مع‬ ‫الشموع والتورتة واألغانى والزهور!)‪.‬‬ ‫وبالفعل‪ ،‬كان االحتفال مع أولئك األطفال هو أجمل‬ ‫أعياد ميالدى رغم أننى لم أحضره؛ حتى يفر َح األطفال‪.‬‬ ‫مي ورامــى‪ ،‬حني لم يخبرا مهندس يونان‬ ‫وكانت أخطاء ّ‬ ‫بسفرى من أجمل األخطاء؛ حتى يفر َح األطفال‪ .‬وحتى‬ ‫أرسلت لهم‬ ‫كذبة ع ّم يونان على األطفال حني زعم أننى‬ ‫ُ‬ ‫التورتة من أطيب األكاذيب؛ حتى يفر َح األطفال‪ .‬ك ُّل ما‬ ‫عملي ناص ٌع لآلية اجلميلة‪« :‬ك ُّل االشياء‬ ‫سبق هو تطبي ٌق‬ ‫ٌّ‬ ‫تعم ُل م ًعا للخير‪ ،‬للذين يحبون اهلل»‪ .‬فجميع ما سبق‬ ‫من أخطاء وقعت حتى يفر َح أطفا ٌل يتامى قلّما يزورهم‬ ‫الــفــر ُح‪ .‬هكذا يرتّب لهم اهللُ بهجاتهم‪ ،‬ولــو من أخطاء‬ ‫الناس وسهوهم‪ .‬رمبا تنسى أو تُخطئ فتلوم نفسك‪ ،‬ألنك‬ ‫ال تدرى‪ ،‬وال تنظر إلى النهر إال من ناحيتك فقط‪ .‬الض ّف ُة‬ ‫األخــرى تقول كال ًما مختل ًفا‪ .‬لكن َ‬ ‫الل جابر اخلواطر‬ ‫ُ‬ ‫يعرف كيف يح ّول أخــطــاءك إلــى فــرح ونعمة وبركة ملن‬ ‫يحب الوطن»‪.‬‬ ‫يستحق‪ .‬ودائ ًما‪« :‬الدي ُن هلل‪ ،‬والوط ُن ملن‬ ‫ُّ‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬

‫د‪ .‬عبداملنعم سعيد‬ ‫العضو املنتدب‬ ‫ورئيس التحرير‬

‫عبد اللطيف املناوى‬ ‫رئيس مجلس األمناء‬

‫محمـد أمــني‬

‫املقر الرئيسى‪:‬‬ ‫‪ 49‬شارع املبتديان من قصر العينى ‪ -‬عمارة البنك‬ ‫التجارى الدولى ‪ -C.I.B‬الدور الرابع‬

‫ت‪ - 27980100 :‬ف‪27926331 :‬‬

‫التحرير‪editorial@almasryalyoum.com:‬‬

‫إدارة التسويق‪marketing@almasryalyoum.com :‬‬

‫املوارد البشرية‪hr@almasryalyoum.com :‬‬ ‫اإلعالنات‪ads@almasryalyoum.com :‬‬

‫ ‬

‫ت‪ 27955777 :‬‬

‫التوزيع واالشتراكات‪:‬‬

‫‪ 11‬جمال الدين أبواملحاسن ‪ -‬جاردن سيتى‬ ‫ت‪27926440 /27926441 :‬‬ ‫‪circulation@almasryalyoum.com‬‬

‫خدمة العمالء‪ :‬ت‪27955777 :‬‬

‫مقاالت الرأى املنشورة ال تعبر بالضرورة عن رأى اجلريدة‬


‫‪16‬‬

‫حوادث وقضايا‬

‫دفتر أحوال‬ ‫القبض على المتهم بسرقة‬ ‫خزانة مصنع بأكتوبر‬

‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫«الداخلية» فى أسبوع‪ :‬كشف غموض‬ ‫ً‬ ‫تشكيل عصاب ًيا‬ ‫‪ 49‬جريمة قتل وضبط ‪20‬‬

‫‪ 9‬إعادة ‪ 58‬مليون جنيه من سرقات «الكهرباء»‪ ..‬و‪ 9‬قضايا اختالس بمليارى جنيه‬

‫كتب ‪ -‬يسرى البدرى‪:‬‬

‫املتهم‬

‫كتب‪ -‬مصطفى السيد‪:‬‬

‫كشفت أجــهــزة األمـ ــن بــاجلــيــزة‪ ،‬أمــس‪،‬‬ ‫غموض سرقة مبلغ مالى من داخــل خزانة‬ ‫أحد املصانع باملنطقة الصناعية بالسادس‬ ‫من أكتوبر‪ ،‬وتبني أن وراء ارتكاب الواقعة‬ ‫مشرف إنتاج باملصنع‪ ،‬مقيم مبنشأة القناطر‬ ‫باجليزة‪ .‬عقب تقنني اإلجــراءات‪ ،‬مت ضبطه‬ ‫ومبواجهته اعترف بارتكاب الواقعة‪ ،‬وأنه‬ ‫عقب انتهاء ورديته وخروجه من املصنع تسلل‬ ‫مرة أخرى لالختباء داخل املصنع حلني انتهاء‬ ‫الوردية الثانية‪ ،‬ثم توجه إلى ورشة الصيانة‬ ‫وأحضر قاط ًعا كهربائ ًيا‪ ،‬وقام بقطع مفصالت‬ ‫اخلزانة واستولى على املسروقات (‪ 6‬دفاتر‬ ‫شيكات‪ -‬مبلغ مالى) وفر هار ًبا عن طريق‬ ‫باب البضائع‪ ،‬ومت بإرشاده ضبط املبلغ املالى‪،‬‬ ‫وأضاف بقيامه بالتخلص من دفاتر الشيكات‪.‬‬

‫ضبط «مسجل» بتبادل‬ ‫إلطالق النيران مع الشرطة‬

‫كتب‪ -‬أشرف غيث‪:‬‬

‫متكنت قــوة أمنية تابعة لوحدة مباحث‬ ‫مركز شرطة إبشواى مبديرية أمن الفيوم‪،‬‬ ‫أم ــس‪ ،‬مــن السيطرة على أحــد العناصر‬ ‫اإلجرامية «مسجل خطر»‪ ،‬سبق اتهامه فى‬ ‫‪ 32‬قضية ومطلوب ضبطه فــى ‪ 3‬قضايا‬ ‫استعراض قوة وبلطجة وسالح نارى‪ ،‬بعدما‬ ‫اشتبهت القوة به أثناء املرور ملالحظة احلالة‬ ‫األمنية بــدائــرة املــركــز‪ ،‬واستقالله دراجــة‬ ‫نــاريــة‪ ،‬دون لــوحــات‪ ،‬ولــدى استيقافه قام‬ ‫بإطالق أعيرة نارية من بندقية خرطوش‬ ‫جتاه القوات‪ ،‬فبادلته القوات األعيرة النارية‪،‬‬ ‫وجنحت فى السيطرة عليه وضبطه والسالح‬ ‫املستخدم والدراجة النارية‪ ،‬وتبني إصابته‬ ‫بطلق نــارى‪ ،‬ومت نقله إلى املستشفى لتلقى‬ ‫العالج حتت احلراسة الالزمة‪.‬‬

‫أعلنت وزارة الداخلية مجهودها األمنى خالل‬ ‫أسبوع على مستوى اجلمهورية‪ ،‬فى إطار خطتها‬ ‫ملواجهة أعمال البلطجة وضبط اخلارجني على‬ ‫القانون وتكثيف اجلهود ملكافحة جرائم الفساد‬ ‫بكل صــوره وأشكاله مما ينعكس إيجاب ًيا على‬ ‫االقتصاد الوطنى واحلــفــاظ على املــال العام‪.‬‬ ‫وقد جنحت فى كشف غموض ‪ 49‬جرمية قتل‪،‬‬ ‫وضبط ‪ 20‬تشكيال عصابيا‪ ،‬وأعادت ‪ 58‬مليون‬ ‫جنيه من سرقات التيار الكهربائى‪ ،‬وضبطت ‪9‬‬ ‫قضايا اختالس مبليارى و‪ 541‬مليون جنيه‪ ،‬وأمر‬ ‫اللواء محمود توفيق وزيــر الداخلية باستمرار‬ ‫احلمالت على كل البؤر اإلجرامية‪.‬‬ ‫جنــحــت احلـــمـــات فـــى اس ــت ــه ــداف الــبــؤر‬ ‫اإلجــرامــيــة شــديــدة اخلــطــورة مبنطقتى بحيرة‬ ‫املنزلة بنطاق محافظات (دمــيــاط وبورسعيد‬ ‫والدقهلية)‪ ،‬والسحر واجلمال بنطاق محافظتى‬ ‫(الشرقية واإلسماعيلية) عن طريق مأموريات‬ ‫ضبط خاللها ‪ 55‬متهما‬ ‫من قطاع األمن العام‪ُ ،‬‬ ‫بحوزتهم ‪ 18‬قطعة سالح نارى و‪ 7‬قطع سالح‬ ‫أبيض‪ ،‬كما مت ضبط ‪ 20‬قضية اجتــار باملواد‬ ‫املخدرة مبضبوطات ‪ 23‬كيلوجرام باجنو و‪1865‬‬ ‫كيلوجرام حشيش و‪ 20‬جــرام هيروين و‪100‬‬ ‫جــرام إستروكس و‪ 64‬قرصا مــخــدرا‪ ،‬وتنفيذ‬ ‫‪ 5188‬حكما قضائيا متنوعا‪ ،‬كما ضبطت ‪692‬‬ ‫قطعة سالح نارى‪ ،‬منها ‪ 65‬بندقية آلية‪ ،‬و‪135‬‬ ‫بندقية‪ ،‬و‪ 63‬طبنجة‪ ،‬و‪ 429‬فردا محلى الصنع‪،‬‬ ‫و‪ 3350‬طلقة‪ ،‬و‪ 1694‬قطعة سالح أبيض‪ ،‬وكذلك‬ ‫ضبط ورشة لتصنيع األسلحة النارية بداخلها ‪3‬‬ ‫طبنجات فرد محلى وأدوات وأجزاء التصنيع‪.‬‬ ‫كما جنحت احلــمــات فــى تنفيذ ‪408079‬‬ ‫ً‬ ‫تشكيل عصاب ًيا‬ ‫حكما قضائيا‪ ،‬وضبطت ‪20‬‬ ‫ضموا ‪ 86‬مته ًما‪ ،‬ارتكبوا ‪ 88‬حادث سرقة‪ ،‬ومت‬ ‫ضبط ‪ 211‬قضية أحــداث‪ ،‬وإعــادة ‪ 13‬سيارة‬ ‫ُمبلغ بسرقتها‪ ،‬وكشف غموض ‪ 49‬حادث (قتل‬ ‫عمد‪ ،‬سرقة باإلكراه‪ ،‬حريق عمد‪ ،‬انتحال صفة)‪،‬‬ ‫مت ضبط مرتكبيها بإجمالى ‪ 87‬مته ًما‪ ،‬كما مت‬ ‫ضبط ‪ 255532‬مخالفة مرورية متنوعة‪ ،‬أبرزها‬ ‫‪ 35467‬مخالفة جتــاوز السرعة املقررة‪ ،‬و‪406‬‬ ‫مخالفة قيادة حتت تأثير مخدر‪« 5917 ،‬موقف‬ ‫عــشــوائــى»‪ .‬ومت ضبط ‪ 6761‬قضية متوينية‬ ‫متنوعة‪ ،‬و‪ 27‬قضية مواد بترولية‪ ،‬و‪ 6646‬قضية‬

‫سلع غذائية ومتوينية‪ ،‬أبرزها ضبط ‪ 379‬قضية‬ ‫سلع غذائية غير صاحلة لالستهالك اآلدمــى‪،‬‬ ‫وضبط ‪ 117‬قضية بيع سلع متوينية مدعمة‬ ‫بالسوق الــســوداء‪ ،‬وضبط ‪ 67939‬قضية فى‬

‫مجال سرقة التيار الكهربائى ومخالفة شروط‬ ‫التعاقد‪ ،‬وقد بلغت قيمة املبالغ املالية املحصلة‬ ‫فــى قضايا سرقة التيار الكهربائى ومخالفة‬ ‫شروط التعاقد ‪ 58‬مليون جنيه‪.‬‬

‫وفى مجال قضايا التهرب الضريبى واألموال‬ ‫العامة‪ ،‬أسفرت اجلهود عن ضبط ‪ 1213‬قضية‪،‬‬ ‫أبرزها ‪ 234‬قضية ضرائب عامة‪ ،‬وكشف ‪188‬‬ ‫قضية تهرب من الضرائب على القيمة املضافة‪،‬‬ ‫و‪ 71‬قضية فى مجال اجلمارك‪ ،‬و‪ 361‬قضية‬ ‫تهرب من الضرائب العقارية واملالهى‪ ،‬و‪158‬‬ ‫قضية حتر مدين وجلــان فحص‪ ،‬وتنفيذ ‪170‬‬ ‫حكما قضائيا‪ ،‬و‪ 16‬قضية نقد أجنبى وتهريب‪،‬‬ ‫‪ 9‬قضايا فى مجاالت االختالس واإلضرار باملال‬ ‫العام‪ ،‬وغسل األمــوال‪ ،‬والكسب غير املشروع‪،‬‬ ‫ورشــوة واستغالل نفوذ بـ ‪ 2‬مليار و‪ 541‬مليونا‬ ‫و‪ 753‬ألف جنيه‪.‬‬ ‫وأسفرت جهود احلمالت فى قضايا النقل‬ ‫واملــواصــات عن ضبط ‪ 156‬قضية متنوعة‪،‬‬ ‫أبرزها جرائم «سرقات عامة‪ ،‬حيازة أسلحة‬ ‫نــاريــة وذخــائــر‪ ،‬ســاح أبــيــض‪ ،‬أمـــوال عامة‪،‬‬ ‫تسول‪ ،‬حيازة مواد مخدرة‪ ،‬باعة جائلني‪ ،‬قضايا‬ ‫متنوعة»‪ ،‬باإلضافة إلى ضبط تشكيل عصابى‬ ‫ضم اثنني متهمني‪ ،‬وفى قضايا املصنفات مت‬ ‫ضبط ‪ 170‬قضية فى مجال حماية املصنفات‬ ‫وحقوق امللكية الفكرية‪.‬‬ ‫وجنحت جهود اإلدارة العامة ملكافحة املخدرات‬ ‫فى ضبط ‪ 1082‬قضية اجتار فى املواد املخدرة‪،‬‬ ‫ضبط خاللها ‪ 1190‬متهما وبحوزتهم كمية من‬ ‫ُ‬ ‫مخدر احلشيش وزنــت ‪ 103.124‬كيلوجرام‪،‬‬ ‫وكمية من نبات الباجنو املخدر وزنت ‪297.340‬‬ ‫كيلوجرام‪ ،‬وكمية من مخدر األفيون وزنت ‪595‬‬ ‫جراما‪ ،‬وكمية من مخدر الهيروين وزنت ‪11.21‬‬ ‫كيلو جرام‪ ،‬وكمية من مخدر الفودو وزنت ‪290‬‬ ‫جــرامــا‪،‬و كمية مــن مــخــدر اإلســتــروكــس وزنــت‬ ‫‪ 10.350‬كيلوجرام‪ ،‬و‪ 32492‬قرصا مخدرا‬ ‫مختلف األنواع‪.‬‬ ‫ضــبــط ‪ 20‬قضية‬ ‫وفــى مــجــال أمــن املــوانــئ‪ُ ،‬‬ ‫تهريب‪ 157 ،‬قضية متنوعة (مخالفات مرورية‪،‬‬ ‫دخــول الدائرة اجلمركية‪ ،‬نصب‪ ،‬سرقة)‪ ،‬وفى‬ ‫مجال األمــن السياحى مت ضبط ‪ 2540‬قضية‬ ‫ومخالفة فــى مــجــاالت مختلفة منها (احلفر‬ ‫والتنقيب عن اآلث ــار‪ ،‬التعدى على أرض آثــار‪،‬‬ ‫حيازة قطع أثرية)‪.‬‬ ‫مت اتخاذ اإلجراءات القانونية الالزمة‪ ،‬وتواصل‬ ‫أجهزة وزارة الداخلية توجيه احلمالت األمنية‬ ‫املكبرة لضبط كل صور اخلروج على القانون‪.‬‬

‫«المخدرات» تضبط ‪ 8‬تجار بالقاهرة والجيزة‬

‫انتشال جثة طفل غرق‬ ‫تحرير ‪ ٧٣‬قضية‬ ‫تموينية فى الجيزة ‪9‬الحملة تضمنت أقسام المقطم والسالم أول والطالبية والوراق فى مياه ترعة اإلبراهيمية‬ ‫بنى سويف‪ -‬عمر الشيخ‪:‬‬

‫كتب‪ -‬حسن أحمد حسني‪:‬‬

‫محمد الشريف‬

‫كتب‪ -‬مصطفى السيد‪:‬‬

‫واصــلــت أجــهــزة األم ــن بــاجلــيــزة‪ ،‬أمــس‪،‬‬ ‫حمالتها لضبط اخلــارجــن على القانون‪،‬‬ ‫وحاملى األسلحة النارية غير املرخصة‪،‬‬ ‫ووجه ضباط مباحث التموين حملة مكبرة‪،‬‬ ‫استهدفت ضبط األسعار‪ ،‬وتخفيف األعباء‬ ‫عن كاهل املواطنني‪ ،‬خاصة محدودى الدخل‪.‬‬ ‫ومتكنت احلمالت من ضبط ‪ 73‬قضية‬ ‫متنوعة‪ ،‬أبرزها ‪ 13‬منشأة دون ترخيص‪،‬‬ ‫و‪ 18‬مخالفة عدم حمل شهادة صحية‪ ،‬كما‬ ‫مت حتــريــر ‪ 27‬مخالفة إنــتــاج خبز ناقص‬ ‫الوزن‪ ،‬وضبط قضية جتميع واستيالء على‬ ‫سكر التموين املــدعــم‪ ،‬و‪ 14‬مخالفة عدم‬ ‫وجود سجل تفتيش‪.‬‬ ‫وأسفرت احلملة عن حترير ‪ 1471‬مخالفة‬ ‫منــوذج ‪ ،125‬و‪ 499‬متنوع‪ ،‬مخالفات دون‬ ‫تسيير‪ ،‬و‪ 1237‬انتظار خاطئ‪ ،‬و‪ 4‬حمالت‬ ‫مطالع ومنازل الكبارى «مواقف عشوائية»‪.‬‬

‫متكنت إدارتا مكافحة املخدرات فى مديريتى‬ ‫أم ــن الــقــاهــرة واجلــيــزة مــن ضــبــط ‪ 8‬متهمني‬ ‫بــاالجتــار فى املــخــدرات بينهم سيدة فى حملة‬ ‫فى مناطق املقطم‪ ،‬السالم أول‪ ،‬الطالبية‪ ،‬الوراق‬ ‫حيث اعترفوا باالجتار فى املخدرات ومت حترير‬ ‫املحاضر الــازمــة وبــاشــرت النيابات املختصة‬ ‫التحقيقات‪ .‬فى املقطم مت ضبط عاطلني‪ ،‬حال‬ ‫تواجد كل منهما فى شقته السكنية وبحوزة األول‬ ‫‪ 2.55‬كيلوجرام من مخدر الفودو ومبلغ مالى‪،‬‬ ‫وهاتف محمول‪ ،‬كما ضبطت الشرطة بحوزة‬ ‫الثانى ‪ 100‬جــرام مــن مخدر الهيروين ومبلغ‬ ‫مالى‪ ،‬هاتف محمول‪ ،‬ومبواجهتهما مبا أسفر‬ ‫عنه الضبط‪ ،‬اعترفا بحيازتهما للمواد املخدرة‬ ‫بقصد االجتــار واملبالغ املالية من متحصالت‬ ‫جتارتهما غير املــشــروعــة‪ ،‬والهاتفان لتسهيل‬ ‫التواصل مع عمالئهما‪.‬‬ ‫وفى السالم أول مت ضبط كل من «ع‪ .‬ع‪ .‬م»‪،‬‬ ‫يحمل جنسية إحدى الدول العربية و«ه‪ .‬م‪ .‬ح»‪،‬‬ ‫عامل‪ ،‬حال استقاللهما سيارة ملك وقيادة األول‪،‬‬ ‫وبحوزتهما كمية من الهيروين املخدر‪ ،‬و‪ 2‬سرجنة‬ ‫بداخلهما سائل مخلوط مبسحوق الهيروين‪،‬‬ ‫و‪ 2‬هاتف محمول‪ ،‬مبواجهتهما مبا أسفر عنه‬ ‫الضبط اعترفا بحيازتهما للمواد املخدرة بقصد‬ ‫االجتــار‪ ،‬والهاتفان لتسهيل االتصال بعمالئهما‬ ‫والسيارة لتسهيل تنقالتهما‪.‬‬ ‫وفى الطالبية مبحافظة اجليزة مت ضبط ‪3‬‬ ‫عاطلني لقيامهم باالجتار فى املــواد املخدرة‪،‬‬ ‫وبــحــوزتــهــم فــرد خــرطــوش و‪ 5‬طــلــقــات لــذات‬

‫‪ ٣‬من املتهمني عقب القبض عليهم‬

‫الــعــيــار‪ ،‬و‪« 20‬فـ ــرش» ملــخــدر احلــشــيــش تــزن‬ ‫‪ 960‬جراما‪ ،‬ومبلغ مالى‪ ،‬مبواجهتهم اعترفوا‬ ‫بنشاطهم اإلجرامى وحيازتهم للمواد املخدرة‬ ‫بقصد اإلجتار والسالح النارى للدفاع واملبلغ‬ ‫املالى من حصيلة البيع‪ ،‬والسيارة الستخدامها‬

‫فى عملية ترويج املواد املخدرة‪.‬‬ ‫وفى الوراق مت ضبط إحدى السيدات وبحوزتها‬ ‫‪ 6‬قطع حشيش تزن ‪ 586‬جراما‪ ،‬ومبلغ مالى‪،‬‬ ‫هاتف محمول‪ .‬مبواجهتها‪ ،‬اعترفت بحيازتها‬ ‫للمواد املخدرة بقصد االجتار‪.‬‬

‫انتشل أهالى مركز ببا جنوب بنى سويف‪،‬‬ ‫جثة لطفل غرق فى مياه ترعة اإلبراهيمية‪،‬‬ ‫تبني أنــه مريض نفس ًيا وغــرق أثــنــاء لهوه‬ ‫مبركز الفشن‪ ،‬وجرفه التيار وصــوال إلى‬ ‫مركز ببا‪.‬‬ ‫كان اللواء زكريا صالح‪ ،‬مدير األمن‪ ،‬تلقى‬ ‫إخــطــارا مــن مــأمــور مركز شرطة الفشن‪،‬‬ ‫يفيد بتلقيه بالغا من «شيماء‪ .‬ص‪ .‬م» ‪30‬‬ ‫عاما‪ ،‬ربة منزل مقيمة ببندر الفشن‪ ،‬بغياب‬ ‫جنلها «محمد‪ .‬م‪ .‬م» ‪ 8‬ســنــوات‪ ،‬طالب‪،‬‬ ‫وأدلت بأوصافه‪.‬‬ ‫تبني من التحريات األولية خروج الطفل‬ ‫من منزله للهو وعــدم عودته‪ ،‬وأنــه مريض‬ ‫ذهنياً ومعتاد الغياب عن املنزل‪.‬‬ ‫كما تبني من التحريات عــدم اتهام األم‬ ‫ألحد بأنه وراء اختفاء جنلها‪ ،‬ونفت وجود‬ ‫شبهة جنائية‪ ،‬وكلفت إدارة البحث اجلنائى‬ ‫بالتحرى عن الواقعة‪ ،‬حتــرر املحضر رقم‬ ‫‪ 4466‬إدارى مركز الفشن‪.‬‬ ‫وتبني فيما بعد ورود بالغ ملركز شرطة‬ ‫ب ــب ــا‪ ،‬ب ــوج ــود جــثــة طــافــيــة مب ــي ــاه تــرعــة‬ ‫اإلبراهيمية أمام ديوان املركز‪ ،‬ومت انتشالها‬ ‫مبعرفة األهالى‪ ،‬وأنها لطفل ذكر يبلغ من‬ ‫العمر نحو ‪ 10‬سنوات بكامل مالبسه وال‬ ‫توجد بها أى إصابات ظاهرية‪ ،‬ونقلت إلى‬ ‫مشرحة مستشفى ببا املركزى‪.‬‬ ‫كما تبني أنه فى وقت الحق حضرت والدة‬ ‫الطفل املتغيب‪ ،‬وتعرفت على جثته‪.‬‬

‫كلبشات‬ ‫الجيزة‬

‫سقوط المتهمين بسرقة‬ ‫فيال والدة هالة صدقى‬

‫كتب‪ -‬مصطفى السيد‪:‬‬

‫متكنت أجهزة األمن باجليزة‪ ،‬أمس‪ ،‬من حتديد‬ ‫وضبط املتهم بسرقة فيال والــدة الفنانة هالى‬ ‫صدقى‪ ،‬وتبني أنه خفير بفيال مجاورة باالشتراك‬ ‫مع ‪ ٣‬آخربن‪ ،‬مت ضبطهم‪ .‬بداية الواقعة ببالغ‬ ‫لقسم ثالث أكتوبر‪ ،‬مــن الفنانة هالة صدقى‪،‬‬ ‫باكتشافها ســرقــة بــعــض األجــهــزة الكهربائية‬ ‫القدمية املتروكة بفيال والدتها بحى األشجار‪،‬‬ ‫وباالنتقال تبني أن الفيال غير شاغرة بالسكان‬ ‫وتكسوها األتربة وعدم وجود آثار عنف‪ .‬بالفحص‬ ‫والتحرى تبني أن وراء ارتكاب الواقعة خفيرا بفيال‬ ‫مجاورة وله سجل جنائى‪ ،‬باالشتراك مع ‪ ٣‬من‬ ‫أصدقاء السوء‪ ،‬وبعد استصدار إذن من النيابة‬ ‫العامة متكنت قــوة مــن ضبطهم‪ ،‬ومبواجهتهم‬ ‫اعترفوا بارتكاب الواقعة وأرشدوا عن املسروقات‪.‬‬

‫الشرقية‬

‫ضبط مركزى‬ ‫تجميل مخالفين‬

‫عاطف مهران‬

‫كتب‪ -‬وليد صالح‪:‬‬

‫شنت إدارة التفتيش الصيدلى مبديرية الشؤون‬ ‫الصحية بالشرقية‪ ،‬برئاسة الــدكــتــورة فاطمة‬ ‫حبيب‪ ،‬مديرة اإلدارة‪ ،‬بالتنسيق مع إدارة العالج‬ ‫احلر باملديرية‪ ،‬برئاسة الدكتور حسام قمحاوى‪،‬‬ ‫ومباحث التموين باملحافظة‪ ،‬أمس‪ ،‬حملة مشتركة‬ ‫مفاجئة ملداهمة مراكز التجميل غير املرخصة‬ ‫واملخالفة للقانون مبدينة ديرب جنم‪.‬‬ ‫داهمت احلملة مركزين للتجميل يعمالن دون‬ ‫ترخيص‪ ،‬مما أسفر عن ضبط وحتريز مخالفات‬ ‫دوائية بهما بواقع ‪ ٣٦٠‬قرصا وعبوة وزجاجة‬ ‫ألدوية ومستلزمات مخالفة‪ ،‬تنوعت املضبوطات‬ ‫ما بني أدويــة ومستلزمات مهربة وغير مسجلة‬ ‫بـ ــوزارة الصحة ب ــدون فــواتــيــر وفــى مــكــان غير‬ ‫مرخص‪ ،‬والبعض اآلخر ألدوية بدون فواتير فى‬ ‫مكان غير مصرح له ببيع وتداول األدوية‪.‬‬

‫سوهاج‬

‫‪ ..‬و ‪ 3‬متهمين بالتنقيب‬ ‫عن اآلثار أسفل مساكنهم‬

‫كتب‪ -‬أشرف غيث‪:‬‬

‫أكدت حتريات ومعلومات قسم شرطة السياحة‬ ‫واآلث ــار مبديرية أمــن ســوهــاج قيام ‪ 3‬أشخاص‬ ‫كل منهم‬ ‫مقيمني بسوهاج‪ ،‬باحلفر خلسة مبسكن ٍ‬ ‫بقصد البحث والتنقيب عن اآلثار‪.‬‬ ‫وعقب تقنني اإلجراءات‪ ،‬استهدفت مأمورية من‬ ‫اإلدارة العامة لشرطة السياحة واآلثار‪ ،‬بالتنسيق‬ ‫مع قطاع األمــن العام وأجــهــزة البحث اجلنائى‬ ‫مبديرية أمــن ســوهــاج‪ ،‬مسكن أحــدهــم وضبط‬ ‫شقيقه باملعاش‪ ،‬والعثور على حفرة دائرية الشكل‬ ‫بقطر ‪ 2.5‬متر‪ ،‬وعمق ‪ 8‬أمتار تقريباً‪ ،‬وبعض‬ ‫التشوينات من األتربة الناجتة عن أعمال احلفر‪،‬‬ ‫واألدوات املستخدمة‪ ،‬ومبواجهته اعترف باحلفر‬ ‫خلسة باالشتراك مع شقيقه الهارب بقصد التنقيب‬ ‫عن اآلثار‪ .‬وباستهداف مسكن الثانى تالحظ وجود‬ ‫حفر مت ردمه حديثاً‪ ،‬وضبط ‪ 8‬قطع حجرية متثل‬ ‫عناصر معمارية منقوشا عليها رسومات وزخارف‬ ‫نباتية مختلفة األحجام واألشكال‪ ،‬متثل جزءا من‬ ‫مبنى أثرى‪ ،‬وبإجراء املعاينة مبعرفة اجلهات املعنية‬ ‫أفادت بأثرية القطع املضبوطة‪.‬‬

‫بسبب الغيرة من حماتها‪ ..‬عروس تقيم ضبط ‪ 26‬مسجل خطر وعصابتى سقوط ‪ 5‬عصابات فى القاهرة استولوا على مصوغات ذهبية‬ ‫مخدرات فى القليوبية‬ ‫دعوى خلع بعد ‪ 50‬يو ًما من الزواج‬ ‫كتب‪ -‬حسن أحمد حسني‪:‬‬

‫كتبت‪ -‬فاطمة أبوشنب‪:‬‬

‫شهدت محكمة األسرة بالتجمع‬ ‫اخلامس‪ ،‬واقعة غريبة من نوعها‪،‬‬ ‫حيث أقامت عروس دعوى تطالب‬ ‫فيها باخللع من زوجها‪ ،‬الذى يعمل‬ ‫فى أحد األماكن املرموقة‪ ،‬بعد ‪50‬‬ ‫يوما من الزواج‪ ،‬وتبني من صحيفة‬ ‫الدعوى أن سبب اخللع غيرتها من‬ ‫حماتها وعــدم اهتمام زوجها بها‬ ‫حسب قولها‪ .‬استدعى املختصون‬ ‫االجتماعيون والنفسيون مبكتب‬ ‫تسوية املنازعات األسرية الطرفني‬ ‫ملناقشتهما فى الدعوى ومحاولة‬ ‫الــصــلــح بــيــنــهــمــا قــبــل إحــالــتــهــا‬ ‫للمحكمة‪.‬‬ ‫وقـ ــفـ ــت الـــــعـــــروس الـ ــتـ ــى لــم‬ ‫تتجاوز الثالثني من عمرها أمام‬ ‫املختصني االجتماعيني والنفسيني‬ ‫وقررت أنها لن تتنازل عن دعواها‬ ‫ألن أفعال زوجها ووالدته جتعلها‬ ‫تشعر باإلهانة ووصفته بأنه «ابن‬ ‫أمه»‪.‬‬ ‫واستكملت العروس وقالت إنها‬ ‫تــزوجــت منذ ‪ 50‬يــومــا مــن شاب‬ ‫يعمل فى أحد األماكن املرموقة‪،‬‬ ‫وبعد قضاء شهر العسل عاد إلى‬

‫عمله وق ــام بالسفر إلــى اخلــارج‬ ‫بحكم عمله وفى كل رحالته كان‬ ‫يصطحب والدته‪ .‬وقالت العروس‬ ‫«قبل الزواج الحظت حبه الشديد‬ ‫لــوالــدتــه واالســتــعــانــة بها فــى كل‬ ‫تــفــاصــيــل حــيــاتــه فــاعــتــقــدت أنــه‬ ‫ســوف يتغير بــعــد الـ ــزواج لكونه‬ ‫ابنها الوحيد‪ ،‬إال أنه اهتم بها أكثر‬ ‫واصطحبها معه فى كل مأموريات‬ ‫عــمــلــه‪ ،‬األمـ ــر الـ ــذى تــســبــب فى‬ ‫غضبى‪ ،‬وعندما واجهته قال إنها‬ ‫أمه قبل أن أكون زوجته واهتمامه‬ ‫بها ال يقل بعد زواجهما»‪.‬‬ ‫وقدمت العروس عدة ألبومات‬ ‫صور إلى مكتب تسوية املنازعات‬ ‫تستشهد بها على اهتمامه بوالدته‬ ‫أكثر منها‪.‬‬ ‫وقـ ــال الــــزوج أمـ ــام املختصني‬ ‫االجــتــمــاعــيــن والــنــفــســيــن عند‬ ‫محاولة الصلح بينهما إنه ليس على‬ ‫خالف معها‪ ،‬متاب ًعا‪« :‬هى غيورة‬ ‫جــدا لــدرجــة أن غيرتها وصلت‬ ‫ألمى‪ ،‬وأنا لن أتخلى عنها لكونى‬ ‫ابنها الوحيد ووالدى متوفى» ومت‬ ‫إحاله الدعوى للمحكمة بعد رفض‬ ‫الزوجة الصلح‪.‬‬

‫القليوبية‪ -‬عبداحلكم اجلندى‪:‬‬

‫شنت مديرية أمــن القليوبية حملة أمنية مكبرة‬ ‫استهدفت مدن القناطر اخليرية وقليوب واخلصوص‬ ‫وشبرا اخليمة‪ ،‬أسفرت عن ضبط ‪ 26‬مسجل خطر‬ ‫بينهم ‪ 8‬عاطلني بحوزتهم أسلحه نارية بدون ترخيص‪،‬‬ ‫و‪ 18‬عــاطـ ًـا بتهمة بــيــع امل ــخ ــدرات‪ ،‬كــمــا مت ضبط‬ ‫عصابتني لالجتار فى احلشيش‪ ،‬ومت حترير املحاضر‬ ‫الالزمة وتولت النيابة التحقيق‪.‬‬ ‫تلقى الــلــواء هشام سليم‪ ،‬مدير مباحث املديرية‪،‬‬ ‫إخطاراً من العقيد أحمد اخلولى‪ ،‬رئيس فرع البحث‬ ‫اجلنائى‪ ،‬يفيد بشن أجهزة األمن احلملة األمنية‪ ،‬وأنها‬ ‫أسفرت عن ضبط ‪ 8‬عاطلني بحوزتهم أسلحة آلية‬ ‫وخرطوش وذخيرة‪.‬‬ ‫كما مت ضبط ‪ 18‬مسجل خطر يــقــومــون بترويج‬ ‫املخدرات وتشكيلني عصابيني األول فى مدينة القناطر‬ ‫اخليرية ويضم شابني عثرت الشرطة بحوزتهما على‬ ‫‪ 600‬جــرام حشيش ومبلغ مالى‪ ،‬فيما يضم التشكيل‬ ‫الثانى‪ ،‬الذى مت ضبطه فى شبرا اخليمة‪ 3 ،‬عاطلني‬ ‫وبحوزتهم ‪ 250‬جرام حشيش ومبلغ مالى و‪ 3‬هواتف‪،‬‬ ‫ومبواجهتهم أق ــروا بحيازتهم امل ــواد املــخــدرة بقصد‬ ‫االجتار واملبلغ املالى حصيلة البيع‪.‬‬ ‫ومتكنت احلملة‪ ،‬التى شاركت فيها مباحث تنفيذ‬ ‫األحكام‪ ،‬من ضبط ‪ 235‬مته ًما هاربني من تنفيذ ‪8533‬‬ ‫حك ًما وضبط ‪ 10‬أشخاص صــادرة لهم أوامــر ضبط‬ ‫وإحضار من النيابة العامة فى قضايا بلطجة ونصب‬ ‫وسرقة باإلكراه وضرب وإحداث عاهة مستدمية واجتار‬ ‫فى املخدرات‪.‬‬

‫متكنت أجهزة أمن القاهرة من ضبط‬ ‫‪ 5‬تــشــكــيــات عــصــابــيــة تــخــصــصــوا فى‬ ‫سرقة السيارات والشقق السكنية مبناطق‬ ‫النزهة‪ ،‬وبــوالق أبوالعال‪ ،‬وباب الشعرية‪،‬‬ ‫والشروق‪ ،‬والزيتون‪.‬‬ ‫تلقى قسم شرطة النزهة بالغا من‬ ‫«غ‪ .‬م‪ .‬م»‪ ،‬يفيد بسرقة مشغوالت ذهبية‬ ‫عبارة عن سلسلة‪ ،‬أنسيال‪ ،‬ميدالية‪ ،‬ومبلغ‬ ‫مالى‪ ،‬وهاتفى محمول‪ ،‬وكاميرا ديجيتال‪،‬‬ ‫وعمالت معدنية قدمية‪ ،‬من داخل شقتها‪،‬‬ ‫ولــم تتهم أو تشتبه فــى أحــد بارتكاب‬ ‫الواقعة‪ ،‬وباالنتقال وإجــراء املعاينة تبني‬ ‫سالمة جميع منافذ الشقة‪.‬‬ ‫وبإجراء التحريات‪ ،‬بإشراف اللواء نبيل‬ ‫سليم‪ ،‬مدير مباحث العاصمة‪ ،‬وبجمع‬ ‫املعلومات‪ ،‬ومــن خــال فحص العاملني‬ ‫السابقني واحلاليني املترددين على العقار‬ ‫محل الواقعة‪ ،‬أمكن التوصل إلى أن وراء‬ ‫ارتكابها خادمة املجنى عليها‪ ،‬ومت ضبطها‪،‬‬ ‫ومبواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة‬ ‫بأسلوب املغافلة‪.‬‬ ‫كما تلقى قسم شرطة بــوالق أبوالعال‬ ‫بالغا من «م‪ .‬و‪ .‬ع»‪ ،‬صاحب مركز صيانة‬ ‫سيارات‪ ،‬باكتشافه سرقة محتويات من‬ ‫داخــل شقته السكنية‪ ،‬وتبني وجــود كسر‬ ‫بباب الشقة وبعثرة مبحتوياتها‪ ،‬وبإجراء‬ ‫التحريات وجمع املعلومات ومــن خالل‬ ‫فحص الكاميرات مبحل الواقعة أمكن‬ ‫التوصل إلــى أن وراء ارتكاب الواقعة ‪3‬‬

‫املتهمون بسرقة املساكن بالشروق‬

‫عاطلني‪ .‬عقب تقنني اإلجــراءات وبإعداد‬ ‫األكمنة الــازمــة بأماكن تــرددهــم متكن‬ ‫ضباط وحدة مباحث القسم‪ ،‬وبصحبتهم‬ ‫القوة املرافقة‪ ،‬من ضبطهم‪ ،‬ومبواجهتهم‬ ‫باملعلومات والتحريات أيدوها‪ ،‬واعترفوا‬ ‫بارتكاب الواقعة‪.‬‬ ‫وفــى الزيتون متكنت قــوة أمنية أثناء‬ ‫مـ ــرورهـ ــا مـــن ضــبــط ع ــاط ــل ــن‪ ،‬حــال‬ ‫استقاللهما السيارة رقم «أ ى ج ‪»2372‬‬ ‫ماركة سوزكى سويفت‪ ،‬وبحوزتهما هاتف‬ ‫محمول مــاركــة ســامــســوجن‪ ،‬ومشغوالت‬ ‫فضية عــبــارة عــن ‪ 3‬خـ ــوامت‪ ،‬وسلسلة‪،‬‬ ‫وأنسيال‪ ،‬وفيزا كــارد‪ ،‬وخــاط كهربائى‪،‬‬ ‫وحقيبة بداخلها كمية من املالبس مجهولة‬ ‫املصدر‪ .‬وفى الشروق تلقى ضباط القسم‬

‫بالغا بقيام «م‪ .‬خ‪ .‬ا»‪ ،‬والسابق اتهامه فى‬ ‫‪ 8‬قضايا‪ ،‬و«ش‪ .‬ض‪ .‬و»‪ ،‬عاطل‪ ،‬و«ك‪ .‬ا‪.‬‬ ‫ال عصابياً‬ ‫ح»‪ ،‬يكونون فيما بينهم تشكي ً‬ ‫تخصص نشاطه اإلجــرامــى فــى سرقة‬ ‫املساكن‪ ،‬وأنهم وراء ارتكاب العديد من تلك‬ ‫احلوادث‪ .‬بإجراء التحريات تبني صحة ما‬ ‫ورد من معلومات‪.‬‬ ‫وفى باب الشعرية‪ ،‬مت ضبط «خ‪ .‬ف‪.‬‬ ‫س»‪ ،‬عامل‪ ،‬والسابق اتهامه فى ‪ 54‬قضية‬ ‫حال شروعه فى سرقة سيارة نقل املنيا‪،‬‬ ‫وبتطوير مناقشته للربط بينه وبني القضايا‬ ‫املجهولة اعترف بارتكابه ‪ 3‬حوادث سرقة‬ ‫بــنــفــس األســـلـــوب‪ ،‬وحت ـ ــررت املــحــاضــر‬ ‫الالزمة‪ ،‬ومتت إحالتها للنيابات املختصة‬ ‫ملباشرة التحقيقات‪.‬‬


‫االثنني ‪ - 201٩/١١/١١‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬ ‫‪Al Masry Al Youm - No. 5628 - Monday 11/11/2019‬‬

‫زوجة‪ :‬أخفيت أن أمى «راقصة» فطالبنى بالتنازل عن حقوقى‬

‫الكثير من الحب‬ ‫د‪ .‬أمين اجلندى‬

‫‪elguindy62@hotmail.com‬‬

‫تعيسة فى بالد الجمال‬

‫تلقيت هــذه الرسالة من مهاجرة‪ .‬وقد‬ ‫قمت بإخفاء اسم بلد املهجر حرصا على‬ ‫خصوصيتها‪.‬‬ ‫■■■■‬

‫تقدم لى شاب من العائلة يعمل فى بلد‬ ‫غربى متقدم‪ .‬وافق أهلى حلبهم له‪ ،‬ووافقت‬ ‫أنا بعد أن حدث القبول عند لقائنا‪ .‬خالل‬ ‫شــهــور م ــع ــدودات مضينا فــى إجــــراءات‬ ‫الهجرة‪ .‬لم أكن أعى وقتها ماذا يعنى العيش‬ ‫خارج مصر‪ ،‬بعيدا عن عائلتى وصديقاتى‬ ‫املقربات الكثيرات‪ .‬وأيضا لم يحذرنى أحد‪.‬‬ ‫وأخيرا سافرت إلى مهجرى‪ ،‬فصدمت‬ ‫بأننى رافضة متاما العيش خــارج مصر‪.‬‬ ‫وصدمت أيضا بحالة عدم االستقرار املادى‬ ‫الذى يعيشه زوجى هنا‪ .‬فى البدء حاولت‬ ‫أن أتأقلم‪ .‬أكملت عاما كامال ونزلت لزيارة‬ ‫مصر ثــم عــدت‪ ،‬محاولة أن أعــيــش‪ ،‬لكن‬ ‫املشكلة داخلى أننى أرفض العيش هناك وال‬ ‫أريد أن أتأقلم‪.‬‬ ‫■■■■‬

‫تكلمت مع زوجى وأهلى وأهل زوجى‪ .‬قلت‬ ‫لهم إننى أختنق! قلت إننى أريد الرجوع إلى‬ ‫حياتى مبصر‪ .‬اجلميع كانوا مندهشني‪ ،‬ولم‬ ‫يحملوا كالمى على محمل اجلد‪ .‬أهل زوجى‬ ‫يعيشون هناك‪ ،‬ويقولون إننى لست فى غربة‬ ‫فأنا وسطهم!‬ ‫أن ــا أح ــب زوجـــى وأريـ ــد احلــفــاظ على‬ ‫زواجــنــا ألنــه رجــل محترم وتربيته عالية‪.‬‬ ‫وهو يريد إرضائى ولكنه ال يستطيع الرجوع‬ ‫حيث ال وظيفة فى مصر وال سكن خاص‪.‬‬ ‫ولكنه أيضا فى بلد املهجر ال وظيفة ثابتة له‬ ‫والسكن مؤجر‪ .‬وقد كنت أعمل فى مصر‬ ‫وأحب عملى‪ ،‬وكنت ناجحة فيه جدا‪ .‬لكنى‬ ‫فى بلد املهجر لن أجــد إال العمل بسوبر‬ ‫ماركت‪ ،‬وقد عملت بها فعال فازداد رفضى‬ ‫حلياتى‪.‬‬ ‫أهلى ال يدعموننى‪ .‬يعتبروننى «ش ّكاية‬ ‫ب ّكاية‪ ،‬غير راضية بحالى‪ ،‬وال أحمد اهلل‬ ‫على ما رزقنى»‪ .‬مع أننى لم أطلب منهم غير‬ ‫الدعم املعنوى‪ .‬أصبحت ال أستطيع العيش‬ ‫وتعيسة جدا‪ .‬وكرهت كل شىء بعد أن كنت‬ ‫املحبة للحياة‪ .‬وبــدأت أشعر أن هــذه هى‬ ‫نهايتى‪ .‬سأجن من الوحدة ومن (الزعل)‬ ‫ألن أهلى ال يــرون مشكلتى وال يدعموننى‬ ‫أن أرجع وطنى‪.‬‬

‫‪ 9‬الفتاة‪ :‬زوجى اتهمنى بأننى خدعته وزعم أننى سأكون مثل والدتى منفلتة‬

‫كتبت‪ -‬شيماء القرنشاوى‪:‬‬

‫«عندما علم أن أمى راقصة طلب منى التنازل‬ ‫عن كل حقوقى مقابل الطالق»‪ ..‬هكذا حتدثت‬ ‫الفتاة العشرينية بارعة اجلمال ألعضاء مكتب‬ ‫تسوية النزاعات األسرية باجليزة أثناء إقامة‬ ‫دعوى طالق للضرر‪.‬‬ ‫وأضافت الفتاة‪« :‬تزوجت منذ عام تقريبا‬ ‫مــن ش ــاب ذى مــكــانــة اجــتــمــاعــيــة وأخــاقــيــة‬ ‫وعلمية‪ ،‬فهو طبيب من أسرة محترمة تعرفت‬ ‫عليه فى املستشفى الذى كان يعمل به عندما‬ ‫كنت فــى زيــارة إحــدى صديقاتى هــنــاك‪ ،‬كان‬ ‫إعجابنا ببعضنا البعض متبادال منذ اللحظة‬ ‫األولى فقد حبانى اهلل بقدر كبير من اجلمال‬ ‫إضافة إلى أننى درســت باجلامعة األمريكية‬ ‫ووالدى مهندس كرس حياته لتربيتى وشقيقى‬ ‫األصــغــر الــذى م ــازال طالبا جامعيا‪ ،‬ومــرت‬ ‫شهور قليلة على تعارفنا وإذا به يصارحنى‬

‫جمال عبدالرحيم‬

‫مصرع رقيب شرطة بطلقات‬ ‫نارية فى القناطر الخيرية‬ ‫القليوبية‪ -‬عبداحلكم اجلندى‪:‬‬

‫تكثف أجهزة األمن فى محافظة القليوبية من‬ ‫جهودها لكشف غموض واقعة العثور على جثة‬ ‫ً‬ ‫قتيل فى‬ ‫رقيب شرطة مبديرية أمــن القاهرة‬ ‫منطقة الوقف مبدينة القناطر اخليرية‪ ،‬حيث‬ ‫أم ــرت النيابة بــنــدب الــطــب الــشــرعــى ملناظرة‬ ‫اجلثة وبيان مالبسات الواقعة وصرحت بالدفن‬ ‫عقب ذلك‪.‬‬ ‫تلقى اللواء طارق عجيز‪ ،‬مدير األمن‪ ،‬إخطاراً‬

‫من املقدم محمد عشماوى‪ ،‬رئيس مباحث القناطر‬ ‫اخليرية‪ ،‬بالعثور على جثة أمني شرطة قتي ً‬ ‫ال‪ ،‬حيث‬ ‫انتقل العقيد أحمد اخلولى‪ ،‬رئيس فرع البحث‬ ‫اجلنائى‪ ،‬وتشكل فريق بحث قــاده الــلــواء هشام‬ ‫سليم‪ ،‬مدير إدارة البحث اجلنائى وتبني أن اجلثة‬ ‫لرقيب شرطة من قوة مديرية أمن القاهرة‪ ،‬ومقيم‬ ‫بالقناطر اخليرية وأن باجلثة عدة طلقات نارية‪،‬‬ ‫يتم إج ــراء التحريات الــازمــة وفحص عالقاته‬ ‫للكشف عن مالبسات احلادث‪.‬‬

‫■■■■‬

‫انتهى ردى وفى انتظار ردودكم‪ ،‬خصوصا‬ ‫من خاض التجربة‪.‬‬

‫جانب من األسلحة املضبوطة ببحيرة املنزلة‬

‫«الداخلية» تواصل تطهير بحيرة‬ ‫المنزلة بحمالت مكبرة كل ‪ 3‬أشهر‬

‫‪ 9‬تأمين «تنمية وتطوير» مليون و‪ 130‬ألف متر‬

‫■■■■‬

‫تعقيبى على هذه الرسالة كالتالى‪:‬‬ ‫أوال‪ :‬دعــوة للتأمل‪ .‬الدنيا عجيبة فعال‬ ‫وما تهربني منه يتمناه الكثير من املصريني‪.‬‬ ‫كم هم الناس متباينون! وكم هى السعادة‬ ‫فراشة مراوغة!‬ ‫أقدر مشاعرها جدا‪ ،‬وال أراها‬ ‫ثانيا‪ :‬أنا ّ‬ ‫أبدا (ش ّكاية وال ب ّكاية)‪ ،‬فالقلب إذا انصرف‬ ‫ال توجد قوة فى األرض ترجعه؟‬ ‫ثالثا‪ :‬برغم أننى فى األصل متحفظ جتاه‬ ‫الهجرة‪ ،‬خوفا على ديــن األجيال القادمة‬ ‫خــصــوصــا اجلــيــل الــثــالــث‪ ،‬وال أدرى هل‬ ‫سيسأل اهلل من يهاجر بغير بأس ملاذا لم‬ ‫يصبر فى بالد اإلسالم ويبقى؟!‪ ..‬هذه هى‬ ‫طريقة تفكيرى بصراحة‪.‬‬ ‫ومــع ذلــك فمصر صعبة املعيشة فعال‪،‬‬ ‫خصوصا ملن كــان فى ظــروف زوجــك غير‬ ‫املستقرة‪ .‬واإلنسان تتبدل مشاعره فعال‪.‬‬ ‫فلعلك تفتحني عينك على اجلمال حولك‪،‬‬ ‫ورمبا يرضيك اهلل من حيث ال تعلمى‪.‬‬

‫بحبه وأنا كذلك‪ ،‬ويطلب منى الزواج الذى لم‬ ‫أتردد حلظة فى قبوله‪ ،‬وكذلك والدى الذى رآه‬ ‫زوجاً مناسباً»‪.‬‬ ‫وسكتت بــرهــة قبل أن تضيف‪« :‬كــان لدى‬ ‫سر أحتفظ به منذ سنوات‪ ،‬ولم أكن أدرى أنه‬ ‫سيكون ذات يــوم سببا فى هــدم حياتى التى‬ ‫طاملا حلمت بها مــع شخص أحــبــه‪ ،‬فوالدتى‬ ‫التى أخبرت زوجــى أنها توفيت وأنــا صغيرة‪،‬‬ ‫ال تزال على قيد احلياة ولكننى لم أكن أقوى‬ ‫على تقبلها أنا وشقيقى ومن قبلنا والدى‪ ،‬فقد‬ ‫اخــتــارت طريقا ليس لنا أن نــرضــى بالسير‬ ‫معها فيه‪ ،‬وقررت أن تعمل «راقصة» فى إحدى‬ ‫املالهى الليلية بعدما تزوجت والدى وأجنبتنى‬ ‫وشقيقى بشهور قليلة‪ ،‬وذلك عقب تعرفها على‬ ‫بعض الصديقات الالتى دفعنها لذلك‪ ،‬ما دفع‬ ‫والدى إلى تطليقها‪ ،‬لتضحى بطفليها من أجل‬ ‫عملها الذى كانت تراه أنه األهم»‪.‬‬

‫وأض ــاف ــت‪« :‬ال ــظ ــروف كــشــفــت ه ــذا الــســر‬ ‫بالصدفة لتتبدل حياتنا وتنقلب رأســا على‬ ‫عقب‪ ،‬وتبدأ اإلهانات والتجاوزات فى حقى‪،‬‬ ‫إذ اتهمنى زوجــى بأننى خدعته‪ ،‬وزعــم أننى‬ ‫سأكون مثل أمــى منفلتة لن أقــدر أبنائى وال‬ ‫أعرف معنى وقيمة احلياة الزوجية‪ ،‬وطلب منى‬ ‫التنازل عن كل حقوقى الشرعية والقانونية من‬ ‫مؤخر ونفقة مقابل طالقنا‪ ،‬وعندما رفضت‬ ‫متمسكة فــى املــقــام األول بــه وبحبى أهاننى‬ ‫وأخبرنى أنه لم يعد للحب مكان بيننا وأنه ال‬ ‫يريد أن يكمل حياته مع ابنة راقصة تصبح‬ ‫ذات يوم جدة ألبنائه»‪.‬‬ ‫واختتمت حديثها بــالــقــول‪« :‬قـــررت اللجوء‬ ‫للمحكمة حتى ال أضيع حقوقى‪ ،‬فأنا مازلت‬ ‫متمسكة بزوجى‪ ،‬ورغم ذلك ال أريد أن أخسر كل‬ ‫شىء حتى حقوقى التى كفلها لى الشرع والقانون‪،‬‬ ‫وقررت إقامة دعوى طالق للضرر منه»‪.‬‬

‫كتب‪ -‬يسرى البدرى‬

‫تأجيل محاكمة متهمى«محطة مصر» لـ‪ 13‬نوفمبر‬ ‫كتبت‪ -‬فاطمة أبوشنب‪:‬‬

‫أجلت محكمة جنايات القاهرة محاكمة ‪١٤‬‬ ‫مته ًما فى حادث قطار محطة مصر‪ ،‬الذى تسبب‬ ‫فى وفــاة ‪ ٣١‬مواطنا وإصابة ‪ ١٧‬آخرين‪ ،‬إدار ًيــا‬ ‫جللسة ‪ 13‬نوفمبر اجلارى ملصادفة انعقاد اجللسة‬ ‫مع يوم العطلة الرسمية للمولد النبوى الشريف‪.‬‬ ‫صــدر القرار برئاسة املستشار الدكتور جابر‬ ‫املراغى‪ ،‬وعضوية املستشارين محمد عزت مناع‪،‬‬ ‫وسالم عبد العليم‪ ،‬وأمانة سر أحمد رضا‪.‬‬

‫كــانــت الــنــيــابــة أحــالــت املتهمني إل ــى محكمة‬ ‫اجلنايات ألنهم فى يوم ‪ 27‬فبراير ‪ 2019‬دائرة‬ ‫قسم األزبكية فى محافظة القاهرة عبث املتهم‬ ‫األول بــاملــعــدات واألجــهــزة اخلــاصــة بالقطارات‬ ‫وبتسيير حركتها على اخلطوط‪ ،‬وذلك بأن عطل‬ ‫إحدى وسائل األمان املزود بها اجلرار قيادته رقم‬ ‫‪ ،2302‬كما تالعب مبجموعة حركة ذراع العاكس‪،‬‬ ‫ما مكنه من استخالص تلك الــذراع من موضعها‬ ‫خالل كونها بوضع احلركة‪.‬‬

‫واصلت وزارة الداخلية‪ ،‬أمس‪ ،‬حمالتها املكبرة‬ ‫على بحيرة املنزلة‪ ،‬لتأمني أعمال تنمية وتطوير‬ ‫البحيرة على مساحة مليون و‪ 130‬ألــف فــدان‪،‬‬ ‫وتستهدف احلمالت البؤر اإلجرامية‪ ،‬بالتنسيق مع‬ ‫مديريات أمن الدقهلية‪ ،‬وبورسعيد‪ ،‬ودمياط‪ ،‬لضبط‬ ‫العناصر اإلجرامية والتشكيالت العصابية املشهور‬ ‫عنهم القيام بأعمال البلطجة ووضع اليد بالقوة على‬ ‫أراضى البحيرة‪ ،‬واالجتار فـى األسلحة النارية واملواد‬ ‫املخدرة‪ ،‬واملحكوم عليهم الهاربني الذين يتخذون من‬ ‫البحيرة مأوى لهم‪ ،‬وكافة صور اخلروج عن الشرعية‪.‬‬ ‫وقد وجه اللواء محمود توفيق‪ ،‬وزير الداخلية‪،‬‬ ‫باملتابعة املستمرة وتكثيف احلمالت‪ ،‬عقب تكليفات‬ ‫الرئيس عبدالفتاح السيسى‪ ،‬رئيس اجلمهورية‪،‬‬ ‫بالقضاء على التعديات املــوجــودة فى البحيرة‪،‬‬ ‫وانطلقت احلمالت التى يشرف عليها اللواء عالء‬ ‫الدين سليم‪ ،‬مساعد وزير الداخلية لقطاع األمن‬ ‫ً‬ ‫فضل عن‬ ‫العام‪ ،‬ومنها حملة مكبرة كل ‪ 3‬أشهر‪،‬‬ ‫احلمالت اليومية‪ ،‬لتمشيط املسطح املائى وإزالة‬ ‫جميع صور وضع اليد والتعديات ومخالفات الصيد‬ ‫الستمرار إحكام السيطرة األمنية وبث الطمأنينة‬ ‫لدى املواطنني‪ ،‬وذلك بالتنسيق مع مديريات األمن‬ ‫املعنية واإلدارة العامة لشرطة البيئة واملسطحات‬ ‫وقطاع األمــن املركزى‪ .‬ومتكنت احلمالت خالل‬

‫شاركونا تغطيتكم لألحداث الحية وما تواجهونه من مواقف‬ ‫الفتة وذلك عبر موقع شارك ‪sharek.almasryalyoum.com‬‬

‫شعب متفرد‬

‫آلـــــــو‪!!..‬‬

‫الـ‪ 3‬أشهر األخيرة من ضبط ‪ 78‬عنص ًرا إجرام ًيا‪،‬‬ ‫واستهداف عنصر شديدة اخلطورة «مسجل خطر‬ ‫فرض سيطرة» سبق اتهامه فـى ‪ 13‬قضية‪ ،‬ومقتله‬ ‫إثر تبادله إطالق األعيرة النارية مع القوات مبكان‬ ‫اختبائه مبنطقة صان احلجر فى الشرقية‪ ،‬وعثر‬ ‫بجواره على بندقية آلية و‪ 7‬خزن وطبنجة‪.‬‬ ‫سالحا نار ًيا‪ ،‬و‪178‬‬ ‫كما ضبطت احلمالت ‪247‬‬ ‫ً‬ ‫قضية مــخــدرات‪ ،‬و‪ 5‬تشكيالت عصابية‪ ،‬ضمت‬ ‫‪ 11‬مته ًما ارتكبوا ‪ 7‬حوادث سرقات متنوعة‪ ،‬و‪33‬‬ ‫سالحا أبيض‪ ،‬وتنفيذ ‪ 42‬ألفا و‪ 640‬حك ًما قضائ ًيا‪،‬‬ ‫و‪13228‬غرامة‪ ،‬و‪ 12344‬مخالفة‪ ،‬من بينها ‪ 2‬باملؤبد‪،‬‬ ‫بإجمالى ‪ 6766‬محكو ًما عليه‪.‬‬ ‫يذكر أن بحيرة املنزلة يتم استهدافها بحمالت‬ ‫أمنية مكثفة لتطوير ورفع كفاءة البحيرة‪ ،‬وإزالة‬ ‫الــتــعــديــات الــواقــعــة عليها‪ ،‬وضــبــط املخالفات‬ ‫وحاالت الصيد اجلائر‪ ،‬وتكثيف التواجد األمنى‪،‬‬ ‫وضبط كل ما يخل بالنظام واألمــن العام بنطاق‬ ‫البحيرة‪ ،‬ومتكنت احلــمــات مــؤخ ـ ًرا مــن ضبط‬ ‫النشات مبحرك خارجى بدون ترخيص‪ ،‬وماكينات‬ ‫توليد كهرباء‪ ،‬وأدواء صيد بالكهرباء‪ ،‬وغزل دورة‬ ‫وحتاويط مخالف للصيد‪ ،‬وغرائز حوش وسدود‬ ‫وحتاويط على مساحات عدة أفدنة‪ ،‬وتأمني أعمال‬ ‫التنمية والتطهير بإزالة غاب وبوص ونسيلة فى‬ ‫املحافظات الثالث‪.‬‬

‫رقمنا على واتس آب‪01116006007 :‬‬ ‫فاكس ‪27926331 :‬‬

‫‪: sharek@almasryalyoum.com‬بريدنا‬ ‫‪voice@almasryalyoum.com‬‬

‫على باب الوزير‬

‫كلمتين‪ ..‬وبس «‪ »9‬د‪ .‬محمد معيط‪ ..‬وزير المالية‬

‫أكـــــاد أجـــــزم ب ــأن ــه ال يــوجــد‬ ‫بــلــد فــى الــعــالــم يــكــتــب أصــحــاب‬ ‫ال ــس ــي ــارات فــيــه عــلــى ال ــزج ــاج‬ ‫اخللفى للسيارة‪ ،‬مثل مــا يكتب‬ ‫على السيارات لدينا‪ ،‬سواء كانت‬ ‫السيارة مالكى‪ ،‬أو تاكسى أو حتى‬ ‫نقل عــام أو خــاص‪ .‬فنجد كتابة‬ ‫لألمثال الشعبية واحلكم واآليات‬

‫الــقــرآنــيــة والــنــكــات املــضــحــكــة‪.‬‬ ‫وأسماء األطفال وأحيانا الكلمات‬ ‫اخلــارجــة وال ــص ــور‪ .‬ورمبـــا جتد‬ ‫كوكتيال من جميع هذه الكتابات‪.‬‬ ‫فــا ن ــدرى مــا الــســبــب؟ وم ــا هو‬ ‫الهدف من ذلك‪ ،‬وما الدافع له؟‬ ‫والغريب أن ذلك ممنوع قانو ًنا فى‬ ‫متفش‬ ‫امل ــرور! ومــع ذلــك فــاألمــر‬ ‫ٍ‬

‫متاما لدى الغالبية‪ .‬فهل الكتابة‬ ‫على السيارة هى نوع من الزينة‪،‬‬ ‫أم لفت لألنظار؟ أم شكوى من‬ ‫املشاكل‪ ،‬أم تدين أم تسيب؟ نحن‬ ‫ال نــدرى السبب احلقيقى‪ ،‬ومن‬ ‫يعرف ليته يخبرنا‪.‬‬ ‫م‪ .‬عمرو حلمى عثمان‪-‬‬ ‫جليم‪ -‬اإلسكندرية‬

‫أم الــــــوالد ال ــط ــي ــب ــن‪ ..‬مــن‬ ‫يــشــبــهــك م ــن ي ــا أم ـ ــى‪ ..‬مهما‬ ‫بــعــدت عنك يرجعنى احلــنــن‪..‬‬ ‫شوقى لقربى منك قــرب دمــوع‬ ‫العني‪ ..‬فيكى الدفا اللى يضم‪..‬‬ ‫باشبهك باألم‪ ..‬مشغول بخوفى‬ ‫عليكى يا غالية طول السنني‪..‬‬

‫بــاكــتــب ح ــروف اســمــك وانطقه‬ ‫بــلــســانــى‪ ..‬وإن غبت يــوم عنك‬ ‫يرجعنى احلنني تانى‪ ..‬يرجعنى‬ ‫احلنني للناس الطيبني‪ ..‬أشرب‬ ‫مــن شهد نــيــلــك‪ ..‬آكــل مــن زرع‬ ‫طينك‪ ..‬أبــوس تــراب أرضــك‪..‬‬ ‫أعــيــش هــنــا فــى أمــنــك‪ ..‬يــا أم‬

‫الــوالد الطيبني‪ ..‬بعدك مالنى‬ ‫ح ــن ــن‪ ..‬وفـ ــى غــبــتــى أدعــيــلــك‬ ‫وقلبى يقول آمني‪ ..‬ده أنا حالى‬ ‫فى البعد عنك‪ ..‬كحال اليتامى‬ ‫واملساكني‪.‬‬ ‫عراقى عبداللطيف محمد‬

‫يا أم الوالد الطيبين‬

‫‪eraky.golden@gmail.com‬‬

‫■ تلقيت الرسالة التالية من األخت الفاضلة‬ ‫«سلوى ياسني» حتوى بعض االقتراحات فى‬ ‫مجال التعليم فتقول‪( :‬إذا كانت احلكومة‬ ‫جادة فى التغيير إلى األفضل فعليها أن تهتم‬ ‫باقتراحات القراء وتضعها قيد التنفيذ بعد‬ ‫الدراسة العميقة اجليدة‪ ،‬وبذلك نشارك جميعا‬ ‫مواطنني وحكومة فى النهوض بهذا الوطن)!‪.‬‬ ‫■ طرحت سيادتها االقــتــراحــات التالية‪:‬‬ ‫(‪ -1‬إلغاء الدروس اخلصوصية نهائيا وفرض‬ ‫عقوبات رادعة على املعلمني الذين يخالفون‬ ‫ذلك األمر‪ -2 ..‬البحث عن مؤسسات خاصة‬ ‫تقوم بطباعة الكتب املدرسية وتتنافس فيما‬ ‫بينها لتقليل التكاليف وحتسني جودة املنتج‪..‬‬ ‫‪ -3‬استخدام تكنولوجيا املعلومات املتقدمة‬ ‫فى التدريس لتخفيض التكلفة التدريسية‪..‬‬ ‫‪ -4‬خلق مجتمع متكامل ومتجانس من الطلبة‬ ‫وأولياء األمور واملعلمني واملدرسة وبني املدارس‬ ‫وبعضها البعض ارتــكــازا على تكنولوجيا‬ ‫املــعــلــومــات واالت ــص ــاالت لتحديث العملية‬ ‫التعليمية بهدف تخريج أجيال أكثر مهارة‬ ‫واحترافية‪ -5 ..‬تطوير فكر ومهارات املعلمني‬ ‫وعمل دورات تدريبية واختبارات وربط العائد‬ ‫املادى من حوافز وامتيازات بهذه االختبارات‪..‬‬ ‫‪ -6‬تطوير املناهج بصفة مستمرة‪ -7 ..‬البد‬ ‫أن يكون لألزهر الشريف دور كبير فى توعية‬ ‫املسلمني إل ــى مــصــارف ال ــزك ــاة‪ ،‬وح ــث من‬ ‫يعتمرون كل عام على توجيه ذلك اإلنفاق إلى‬ ‫التعليم حتى ميكننا إنشاء العديد من املدارس‪،‬‬ ‫فأحد روافد الزكاة هو التعليم «علم ينتفع به‬ ‫وصدقة جارية»)!!‪.‬‬ ‫حامت فودة‬ ‫‪Fouda50@gmail.com‬‬

‫كتبت‪ -‬أحالم عالوى‪:‬‬

‫■ شريف شعبان عبدالعزيز حافظ‪ ،‬يستغيث بكم ملساعدته‬ ‫على استخدام سيارته‪ ،‬رحمة بظروفه الصحية‪ .‬فهو من ذوى‬ ‫االحتياجات اخلاصة‪ ،‬وقــام باستيراد سيارة مجهزة طبيا‬ ‫بتاريخ ‪ .2019/4/1‬ومت استالمها عن طريق مركز املطور‬ ‫مبيناء اإلسكندرية‪ .‬وأنهى كل اإلجراءات اخلاصة بها‪ ،‬وسدد‬ ‫كل الرسوم املطلوبة منه‪ ،‬ومت اإلفراج عنها‪ ،‬واستلمها‪ .‬لكن‬ ‫لألسف حتى اآلن ال يستطيع التحرك بها‪ ،‬ألنها دون لوحات‬ ‫معدنية‪ .‬والسبب عدم إرسال إخطار املرور اخلاص بها إلى‬ ‫املرور‪ .‬وعندما طالب مدير مركز املطور بامليناء باإلخطار‪ ،‬قال‬ ‫له حتقق من شهادة «اليورو» رغم أنه سدد جميع املصروفات‪،‬‬ ‫وإال ملا مت اإلفراج عنها‪ ،‬على حد قوله‪ .‬لذلك يرجو تدخلكم‬ ‫وحل مشكلته‪ ،‬ليتمكن من استخدام السيارة‪ ،‬لتخلصه من‬ ‫إنهاء معاناته فى احلركة واالنتقال‪.‬‬

‫المستشار حسام عبدالرحيم‪ ..‬وزير العدل‬

‫■ عادل سعيد زايد‪ ،‬من اإلسكندرية‪ ،‬عن احلاصلني على‬ ‫ليسانس احلقوق‪ ،‬دفعة ‪ ،2002‬يرجو تدخلكم وإنصافهم‪.‬‬ ‫حيث تقدموا للتعيني فى وظيفة معاون نياية إدارية‪ ،‬وكذلك‬ ‫مــنــدوب مساعد مبجلس الــدولــة‪ ،‬واســتــوفــوا كــل األوراق‬ ‫املطلوبة‪ ،‬وجــاءت نتيجة التحريات خالية من أى شائبة‬ ‫تشوبهم‪ ،‬سواء هم أو عائالتهم‪ .‬لكن النتيجة جاءت على غير‬ ‫املتوقع‪ ،‬على حد قوله‪ ،‬حيث مت استبعاد الكثير منهم من‬ ‫الهيئتني‪ ،‬ودون إبداء أى أسباب أو مبررات‪ .‬وتقدموا بتظلم‬ ‫إلى الهيئة املذكورة فى حينها‪ ،‬لكن حتى اآلن ال يعرفون‬ ‫مصير هذه التظلمات‪ ،‬وال يجيبهم أحد كلما سألوا عنها‪.‬‬ ‫لذلك يستغيث بكم‪ ،‬راجيا إنصافكم لهم‪ ،‬وإعــادة احلقوق‬ ‫ألصحابها‪ ،‬حيث تقدموا بالعديد من االستغاثات والشكاوى‬ ‫والطلبات قبل الثورة إلعادة النظر فى تظلمات الدفعات‬ ‫السابقة‪ ،‬لكن دون جدوى‪ .‬علما بأن الكثير من هذه الدفعة‬ ‫قد حصل على املاجستير والدكتوراه فى القانون‪.‬‬

‫حوادث وقضايا‬

‫‪17‬‬

‫أنا والنجوم‬

‫طارق الشناوى‬

‫‪tarekelshinnawi@yahoo.com‬‬

‫نجيب محفوظ‪( :‬الخلود خرافة)!‬

‫انتهت األزمة التى أثيرت بسبب رأى أعلنه‬ ‫الكاتب الروائى أحمد مــراد‪ ،‬مشي ًرا إلى أن‬ ‫بعض أعمال جنيب محفوظ تعانى من ترهل‬ ‫فى اإليقاع‪ ،‬أكد مراد أنهم تالعبوا برأيه‪ ..‬هل‬ ‫كان األمر يستحق كل هذا الغضب لدى حوار‬ ‫أجريته قبل ‪ 35‬عاما مع أديبنا الكبير فى مجلة‬ ‫(الــوادى)‪ ،‬أجاب فيه عن هذا السؤال قائال‪:‬‬ ‫(ال أفكر فى اخللود)؟‪ ..‬احلوار يجمع أسئلة‬ ‫من كبار األدباء أوجهها إلى جنيب محفوظ‪،‬‬ ‫كان من بينها سؤال الكاتب املسرحى الكبير‬ ‫الراحل نعمان عاشور‪ ،‬ومن أشهر مسرحياته‬ ‫(ال ــن ــاس إلــلــى حت ــت) و(عــيــلــة ال ــدوغ ــرى)‬ ‫و(املغناطيس)‪ ،‬وأنقل لكم هــذا املقطع كما‬ ‫نشرته باحلرف‪:‬‬ ‫• (نــعــمــان) هــل تعتقد حتى اآلن وبعد‬ ‫اإلجن ــاز الضخم الــذى حققته فــى الــروايــة‬ ‫العربية أن أعمالك الكبيرة ال تستحق اخللود‪،‬‬ ‫كما تقول دائ ًما لكل من سألك هذا السؤال‪،‬‬ ‫فهل تنكر ذلك على نفسك من باب التواضع‪،‬‬ ‫مع أن اإلجماع على أنك ضمنت البقاء الطويل‬ ‫بأعمالك الروائية؟‬ ‫ (جنيب) اخللود بالنسبة لألديب حلم‬‫الشباب‪ ،‬إمنا بتقدمه فى السن ويقينه أنه‬ ‫ً‬ ‫أيضا سيتالشى يخفت هذا احللم‪ ،‬الواقع أن‬ ‫ما يهمنى من عملى هو أن يبقى فى وجدان‬ ‫املعاصرين الذين أخاطبهم‪ ،‬أستلهم الواقع‬ ‫أناسا يتفاعلون مع احلياة‪ ،‬نتفاعل‬ ‫وأخاطب ً‬ ‫م ًعا بطريقة ما‪ ،‬وال يهمنى أن تتفاعل كتاباتى‬ ‫مع اآلخــريــن‪ ،‬ألن اآلخــريــن سيأتون ومعهم‬ ‫كتاباتهم‪ ،‬يهمنى النجاح املعاصر‪ ،‬توجد خرافة‬ ‫مع األسف لبعض الكتاب أنه ال يهتم باحلاضر‬ ‫على أس ــاس أن ــه بعد وفــاتــه س ــوف تعرف‬ ‫األجيال قيمة عمله‪ ،‬أى القيمة هنا دى تبقى‬ ‫قلة قيمة!!‪.‬‬ ‫• (طــارق) ولكن هذا الكالم ال ينفى أن‬ ‫العمل الفنى العظيم يحمل فى داخله عوامل‬ ‫البقاء‪ ،‬مثال مؤلفات شكسبير وابسن وموليير‬ ‫والقائمة طويلة؟‬ ‫ (جنيب) خلود رسمى النقاد‪ ،‬واألساتذة‬‫يــقــررون هــذه األعــمــال على الــطــاب‪ ،‬ولكن‬ ‫القارئ العادى ال يعرف غير الكاتب املعاصر‪،‬‬ ‫رجل الشارع ال يعترف باخللود الرسمى‪ ،‬أنا ال‬ ‫أتردد فى أن أكتب قصة عمرها مثل افتتاحية‬ ‫اجلريدة «يوم واحد»!!‪.‬‬ ‫انتهت كلمات أديبنا الكبير التى أدلى بها‬ ‫عام ‪ ،1984‬وهذا يعنى أنه كان يرى حتى قبل‬ ‫حصوله على (نــوبــل) أن أعماله لن تصمد‬ ‫لألبد مع الزمن‪ ،‬وأن كل جيل سيطرح فنًا‬ ‫وأد ًبا مغاي ًرا يتوافق مع إيقاع الناس‪.‬‬ ‫هل لدينا أرقــام موثقة عن السوق األدبية‬ ‫والفنية؟ وإلــى أين يتجه (الترمومتر)؟‪ ،‬وما‬ ‫ً‬ ‫مثل نسبة مبيعات روايات محفوظ وإحسان‬ ‫والسباعى اآلن بالقياس لهذا اجليل؟‪ ،‬أنا ً‬ ‫مثل‬ ‫التزال تسكننى أغنيات أم كلثوم‪ ،‬وأستمع إليها‬ ‫بشغف ونشوة‪ ،‬هل أنا أمثل القطاع األكبر من‬ ‫الناس؟‪ ..‬أظن أننى أعبر عن األقلية‪ ،‬جزء ال‬ ‫بأس به من أغنيات (الست) ذهب لألرشيف فى‬ ‫إقامة دائمة‪ ،‬تابعوا معى هذا الرقم من أوراق‬ ‫أغان ألم‬ ‫جمعية املؤلفني وامللحنني‪ ،‬من بني ‪ٍ 10‬‬ ‫كلثوم حتقق األرقام األعلى فى الترديد عبر‬ ‫كل اإلذاعات والفضائيات‪ 6 ،‬على األقل تلحني‬ ‫بليغ حمدى‪ ،‬واألغنية الوحيدة للسنباطى فى‬ ‫تلك القائمة (األطالل)‪ ،‬وعندما تعلم أن بليغ‬ ‫حلن ألم كلثوم ‪ 11‬أغنية‪ ،‬السنباطى رصيده‬ ‫نحو ‪ 100‬أغنية‪ ،‬من املمكن ً‬ ‫مثل أن تضيف ‪20‬‬ ‫أو ‪ 30‬أغنية أخرى ستعيش للسنباطى‪ ،‬هذا‬ ‫يعنى أن نحو ‪ %70‬من األغنيات (الكلثومية) قد‬ ‫مات‪ ،‬وهو ما ينطبق أيضا على كبار األدباء!!‪.‬‬

‫فاروق حسنى‬ ‫ينعى مبزيد من احلزن واألسى‬ ‫الصديق العزيز الفنان الكبير‬

‫الدكتور فاروق وهبة‬ ‫سائل اهلل أن يتغمده بواسع رحمته‬ ‫ً‬ ‫ويدخله فسيح جناته ويلهم أهله وأصدقاءه ومحبيه الصبر والسلوان‬

‫الخط الساخن‬ ‫لتلقى العزاءات‬ ‫والمشاطرات‬ ‫‪33022467‬‬ ‫‪01097450774‬‬


‫واتـس أب‬

‫صور واكتب‬ ‫ّ‬

‫‪www.almasryalyoum.com‬‬

‫أهم األحداث اليومية‬ ‫وابعتها على‬

‫اقرأ أكثر‪..‬‬

‫‪0111 600 600 7‬‬

‫ً‬ ‫يوميا‬ ‫بأقل من جنيه‬

‫خليج به عشرات احليتان املحتجزة بشرق روسيا‬

‫متوفر على جميع التطبيقات‬

‫هانى شاكر ونادية مصطفى فى افتتاح نادى املهن املوسيقية‬

‫الــدالفــن‪ .‬ووصــفــت وســائــل اإلعــام‬ ‫الروسية مكان أسرها باسم «سجن‬ ‫احلــيــتــان»‪ .‬وكــانــت مــعــانــاة الــدالفــن‬ ‫املحتجزة مع ‪ 87‬حوتا أبيض أثــارت‬ ‫مناشدات دولية ودعم مشاهير‪ ،‬منهم‬ ‫املمثل ليوناردو دى كابريو اللتماس‬ ‫اجتذب نحو ‪ 1.5‬مليون توقيع يدعو‬ ‫إلى إعادتها للمحيط‪.‬‬ ‫وأمــر الكرملني السلطات املحلية‬ ‫بــالــتــدخــل‪ ،‬وبـــدأ املــســؤولــون إطــاق‬ ‫سراحها على دفعات فى أواخر يونيو‪.‬‬

‫الــصــرح العظيم للموسيقيني الذين‬ ‫بالفعل يستحقون هذا املكان وأمتنى أن‬ ‫يكون لدينا ناد فى كل محافظة»‪.‬‬ ‫وأكـ ــد حلمى عــبــدالــبــاقــى‪ ،‬عضو‬ ‫مجلس إدارة نقابة املوسيقيني‪ ،‬أن‬ ‫مستوى الــنــادى مشرف ويليق باسم‬ ‫نقابة املوسيقيني والــنــقــابــة العامة‬ ‫تتشرف بهذا املكان‪.‬‬ ‫وعـ ــن مــشــاريــع الــنــقــابــة أوض ــح‬ ‫خالد بيومى‪ ،‬وكيل النقابة العامة‬ ‫للموسيقيني‪ ،‬أن النقابة تقوم مبشروع‬ ‫عالجى ضخم حيث يتم خصم ‪%٧٥‬‬ ‫مــن تكاليف عــاج الــعــضــو‪ ،‬ولــو أن‬ ‫هناك من ال تسمح حالته بالدفع سيتم‬ ‫إعفاؤه بالكامل‪.‬‬

‫الدقهلية‪ -‬غادة عبداحلافظ‪:‬‬

‫افتتح الفنان هانى شــاكــر‪ ،‬نقيب‬ ‫املوسيقيني‪ ،‬أمــس األول‪ ،‬جتديدات‬ ‫نــادى املهن املوسيقية مبدينة طلخا‬ ‫مبحافظة الدقهلية‪ .‬حضر االفتتاح‬ ‫أعضاء مجلس نقابة الفنانني‪ :‬نادية‬ ‫مصطفى وفــاطــمــة عــيــد‪ ،‬وحلمى‬ ‫عبدالباقى‪ ،‬وخــالــد بيومى‪ ،‬ووكيل‬ ‫الــنــقــابــة املــايــســتــرو أحــمــد رمــضــان‬ ‫أحمد وبحضور الدكتور أمين مختار‪،‬‬ ‫سكرتير عام محافظة الدقهلية وكان‬ ‫فى استقبالهم أعضاء نقابة املوسيقيني‬ ‫باملنصورة سامح عبداملطلب وحــازم‬ ‫محيى الدين‪ .‬وقال الفنان هانى شاكر‪:‬‬ ‫«أنــا سعيد بــوجــودى فى افتتاح هذا‬

‫ماجدة الرومى تشدو ألبطال‬ ‫«تحدى القراءة» فى دبى‬

‫‪ 200‬عارض شاركوا ونسب المبيعات ‪%70‬‬

‫كتب‪ -‬عبد احلكيم األسوانى‪:‬‬

‫حتت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم‪ ،‬نائب‬ ‫رئيس دولة اإلمــارات‪ ،‬رئيس مجلس الــوزراء‪ ،‬حاكم‬ ‫دبى‪ ،‬يحتفى العالم العربى‪ ،‬بعد ٍ‬ ‫غد‪ ،‬بتتويج بطل‬ ‫الــدورة الرابعة من حتدى القراءة العربى‪ ،‬وذلك‬ ‫خالل حفل ضخم حتتضنه أوبــرا دبى‪ ،‬بحضور‬ ‫‪ 3‬اَالف شخص من املسؤولني وأعضاء الوفود‬ ‫املــشــاركــة مــن جميع أنــحــاء الــعــالــم‪ ،‬إلعــان‬ ‫الفائزين بلقب بطل حتدى القراءة العربى لعام‬ ‫‪ ،2019‬واملــدرســة املميزة واملــشــرف املتميز‪.‬‬ ‫ويشهد احلفل اخلتامى إطالق عمل فنى عربى‬ ‫جديد بصوت املطربة اللبنانية ماجدة الرومى‪،‬‬ ‫من كلمات الشاعر مدحت العدل‪ ،‬وأحلان‬ ‫وتــوزيــع املوسيقار ميشال فاضل‪ .‬وحتمل‬ ‫األغنية عــنــوان «األرض ستبقى عربية»‪،‬‬ ‫وتسلط الضوء على آمــال العالم العربى‬ ‫وتطلعات اجليل اجلديد ٍ‬ ‫لغد أفضل‪ ،‬ومت‬ ‫تسجيلها مبشاركة أوركسترا كييف‪ ،‬بقيادة‬ ‫املايسترو وعازف التشيللو الشهير دميترى‬ ‫يابلونسكى‪ ،‬وقامت بإخراج األغنية املخرجة‬ ‫إجنى جمال‪ .‬وقالت ماجدة الرومى‪ ،‬فى‬ ‫بيان‪« :‬الفن هو اللغة املشتركة بني شعوب‬ ‫العالم‪ ،‬ومن خالل هذا العمل الغنائى الذى‬ ‫يكتسب طابعاً عربياً مبواصفات عاملية‪،‬‬ ‫ونهدف إلــى ترجمة املشهد احلضارى‬ ‫للشباب الــعــربــى وهــم يتنافسون فى‬ ‫ميادين الثقافة واملعرفة والعلوم‪ ،‬وحتويله‬ ‫إلــى رسالة عاملية تؤكد أن املستقبل‬ ‫العربى يحمل العديد مــن الفرص‬ ‫لتجاوز العقبات وحتقيق اإلجنازات‬ ‫للمجتمعات الــعــربــيــة واألجــيــال‬ ‫الصاعدة‪ .‬فمن خالل هذه األغنية‬ ‫نعبر عــن طموح وآم ــال الشباب‬ ‫العربى الــواعــد»‪ .‬وقــال الشاعر‬ ‫واملــؤلــف مــدحــت الــعــدل‪« :‬أنــا‬ ‫فخور جدا بهذا العمل الغنائى ملا‬ ‫ميثله من اَمال منشودة لشبابنا‬ ‫العربى‪.‬‬

‫يوما‬ ‫لمدة ‪ً ٣٠‬‬

‫هانى شاكر يفتتح نادى‬ ‫المهن الموسيقية بالدقهلية‬

‫‪a mro s e lim@ h o tma il.c o m‬‬

‫بعد مناشدة نجوم هوليوود‪..‬‬ ‫روسيا تحرر آخر الحيتان المحتجزة‬

‫(رويترز)‪:‬‬

‫لكل القراء‬

‫‪Al Masry Al Youm - Monday - November 11 th - 2019 - Issue No. 5628 - Vol.16‬‬

‫االثنني ‪ ١١‬نوفمبر ‪201٩‬م ‪ ١٤ -‬من ربيع األول ‪ 14٤١‬هـ ‪ ١ -‬هاتور ‪ - 173٦‬السنة السادسة عشرة ‪ -‬العدد ‪٥٦٢٨‬‬

‫قــالــت الــســلــطــات الــروســيــة إنها‬ ‫استكملت إطـ ــاق سـ ــراح عــشــرات‬ ‫احليتان البيضاء األسيرة التى أثارت‬ ‫معاناتها مناشدة من جنوم هوليوود‪،‬‬ ‫وتدخال من الرئيس فالدميير بوتني‪.‬‬ ‫وكانت احليتان‪ ،‬التى مت صيدها‬ ‫العام املاضى لبيعها ملتنزهات بحرية‬ ‫فى الصني‪ ،‬محتجزة فى ظروف صعبة‬ ‫فى خليج قرب ميناء «ناخودكا» على‬ ‫املحيط الــهــادى‪ ،‬إلــى جانب ‪ 11‬من‬

‫ً‬ ‫مجانا‬

‫عروض فنية بختام مهرجان تونس للحرف اليدوية بالفيوم‬ ‫الفيوم‪ -‬محمد فرغلى‪:‬‬

‫اختتم مــهــرجــان قــريــة تونس‬ ‫السنوى التاسع للخزف والفخار‬ ‫واحلــــــرف ال ــي ــدوي ــة والــفــنــون‬ ‫فعالياته‪ ،‬أمــس‪ ،‬والــذى تنظمه‬ ‫جمعية اخل ــزاف ــن‪ ،‬مبــشــاركــة‬ ‫م ــدي ــري ــة ال ــق ــوى الــعــامــلــة فى‬ ‫محافظة الفيوم‪ ،‬واستمرت فعالياته‬ ‫‪ 4‬أيام‪ ،‬شارك فيها أكثر من ‪ 200‬عرضوا‬ ‫منتجاتهم فــى ســوق اخل ــزف واحلــرف‬ ‫اليدوية بالشارع الرئيسى للقرية‪ ،‬حيث‬ ‫تراوحت نسب املبيعات من ‪ 60‬لـ‪،%70‬‬ ‫وتعاقد كثير من العارضني مع زوار من‬ ‫فرنسا وبريطانيا‪.‬‬ ‫وقــال محمود الشريف‪ ،‬منسق عام‬ ‫املهرجان‪ ،‬إن املهرجان شهد عروضا‬ ‫حية للحرفيني وعــرض فــقــرات فنية‬ ‫وفقرة ليلية‪ ،‬وأنشطة لألطفال التى‬ ‫تنوعت بني ورش ألعاب وورش مختلفة‬ ‫لألطفال مقدمة من ‪ dumpa‬وطالب‬ ‫رابطة املتطوعني باجلامعة األمريكية‬ ‫بالقاهرة وورشــة الغناء املقدمة من‬ ‫الفنانة مى عبد العزيز‪.‬‬ ‫وت ــق ــع ق ــري ــة ت ــون ــس ف ـ ــوق ربـ ــوة‬ ‫عالية تطل على مياه بحيرة قــارون‪،‬‬ ‫وبــدأت املسيرة الفنية للقرية عندما‬ ‫استوطنتها إيفللني بوريه‪ ،‬سويسرية‬ ‫األصل‪ ،‬التى درست الفنون الزخرفية‬ ‫فى جنيف‪ ،‬وجــاءت إلــى مصر عام‬ ‫‪ 1960‬وانتهى بها احلال للحياة فى‬ ‫قرية تونس عام ‪ ،1964‬حيث أنشأت‬ ‫منزال وورشة لصناعة الفخار ودرس‬

‫ماجدة‬

‫«بلد غنى»‬

‫«إلجباره على‬ ‫دفع الثمن»‬

‫الرئيس اإليرانى‬ ‫حسن روحانى عن‬ ‫اكتشاف حقل نفطى‬ ‫ضخم فى إيران‬ ‫تقدر احتياطاته‬ ‫املؤكدة بـ‪ 53‬مليار‬ ‫برميل من اخلام‪.‬‬

‫الرئيس السورى‬ ‫بشار األسد‪ ،‬عن‬ ‫الشعب السورى‬ ‫بسبب وقوفه مع‬ ‫حكومة بالده عقب‬ ‫احتجاز ناقلة النفط‬ ‫اإليرانية‪.‬‬

‫جانب من العروض الفنية خلتام مهرجان تونس للخزف والصناعات اليدوية بالفيوم‬

‫طفالها أجنلو وماريا فى مدارس الفيوم‪ ،‬ثم‬ ‫أسست إيفللني أول مدرسة لتعليم أطفال‬ ‫القرية فن اخلزف والفخار عام ‪ .1990‬حتب‬ ‫إيفللني أن يناديها الناس بـ«أم أجنلو»‪ ،‬وتقول‬ ‫إن املكان أعجبها عندما زارته للمرة األولى‪،‬‬ ‫خصوصاً مشهد النساء وهن يحملن «البكلة»‬ ‫فوق رؤوسهن‪ ،‬وفكرت فى إنشاء ورشة لتعليم‬ ‫فن اخلــزف والفخار ألطفال القرية الذين‬ ‫أعجبتها كثيراً تلقائيتهم فى الرسم‪ ،‬حيث‬ ‫إن دورها كان يقتصر على تعليمهم التقنيات‬

‫فقط‪ .‬ومع مرور الوقت أسس خريجو مدرسة‬ ‫إيفللني ورشا ألنفسهم ليعلموا بدورهم أطفال‬ ‫قريتهم إنــتــاج اخل ــزف والــفــخــار‪ ،‬حافظت‬ ‫الــقــريــة عــلــى تــراثــهــا الــريــفــى‪ ،‬وم ــع تنظيم‬ ‫املهرجان السنوى واملعارض داخل القرية متت‬ ‫إقامة الفنادق واملطاعم على الطراز الريفى‬ ‫مع حتول القرية إلى مزار سياحى للفنانني‬ ‫وعشاق الهدوء والطبيعة اخلالبة‪.‬‬ ‫وكان اللواء عصام سعد‪ ،‬محافظ الفيوم‪،‬‬ ‫افتتح فعاليات املــهــرجــان‪ ،‬مــســاء اجلمعة‬

‫املاضى‪ ،‬وأعرب عن سعادته البالغة للمشاركة‬ ‫فى فعاليات املهرجان‪ ،‬الــذى أصبح حدثاً‬ ‫عاملياً‪ ،‬مشيداً بدور جميع اجلهات القائمة‬ ‫على املهرجان لدوره الفعال فى دعم وتنمية‬ ‫صناعات اخلزف والفخار واحلرف اليدوية‪،‬‬ ‫كما أشــاد مبسؤولى البنك األهلى املصرى‬ ‫لرعايتهم لهذا احلدث‪.‬‬ ‫وش ــدد املــحــافــظ عــلــى ضـ ــرورة احلــفــاظ‬ ‫على احلــيــاة البيئية لقرية تــونــس‪ ،‬مطالباً‬ ‫بضرورة تكاتف اجلميع من أجل حتويل قرى‬

‫اجلمهورية إلى قرى منتجة دون بطالة على‬ ‫غــرار هذه القرية‪ ،‬الفتاً إلى أن إقامة مثل‬ ‫هذه املهرجانات الثقافية والفنية لها دور كبير‬ ‫فى تنشيط حركة السياحة للمحافظة‪ ،‬مؤكداً‬ ‫استعداد املحافظة لتقدمي كافة سبل الدعم‬ ‫للنهوض بهذه القرى واالرتقاء بالصناعات‬ ‫اليدوية واحلرفية التى جتسد تراث الفيوم‪،‬‬ ‫منبهاً ألهمية التسويق ودوره فى النهوض‬ ‫بــهــذه الصناعات مــن خــال عمل معارض‬ ‫داخل وخارج املحافظة‪.‬‬

‫«سقط معه‬ ‫الشعور باألمة‬ ‫األمريكية»‬

‫«أحتدى أن توجد‬ ‫دولة لديها ما‬ ‫منتلكه»‬

‫«يدعو لألسى‬ ‫واحلسرة»‬

‫«غائبة عندنا»‬

‫أكرم القصاص‪ ،‬فى‬ ‫«اليوم السابع» عن‬ ‫سقوط االحتاد‬ ‫السوفيتى الذى كان‬ ‫عدو أمريكا املفضل‬ ‫ويشعرها بنفسها‪.‬‬

‫إيناس عبدالدامي‪،‬‬ ‫وزيرة الثقافة‪،‬‬ ‫فى «الوطن» عن‬ ‫املفكرين والفنانني‬ ‫املصريني مقارنة‬ ‫بدول املنطقة‪.‬‬

‫بهاء الدين أبوشقة‪،‬‬ ‫فى «الوفد» عن‬ ‫تدهور احلالة‬ ‫التعليمية فى مصر‬ ‫وغياب السياسة‬ ‫التعليمية‪.‬‬

‫جالل عارف‪ ،‬فى‬ ‫«األخبار» عن غياب‬ ‫الثقافة الصحية‬ ‫مشير ًا إلى وفاة كثير‬ ‫من الشباب بسبب‬ ‫املكمالت الغذائية‪.‬‬

‫«موكب تتويج» إلمبراطور اليابان فى شوارع طوكيو جاجا وإيد شيران يحصدان جوائز «إينرجى ميوزيك أوورد»‬ ‫كتبت‪ -‬منة خلف‪:‬‬

‫ناروهيتو وزوجته فى موكبهما بشوارع طوكيو‬

‫طوكيو (رويترز)‪:‬‬

‫جــاب إمــبــراطــور الــيــابــان‪ ،‬نــاروهــيــتــو‪ ،‬وزوجــتــه‬ ‫ماساكا‪ ،‬شوارع وسط العاصمة طوكيو‪ ،‬أمس‪ ،‬فى‬ ‫موكب كبير مبناسبة التتويج‪ ،‬فيما اصطف املهنئون‬ ‫على اجلانبني لتحيتهما ملوحني باألعالم ورافعني‬ ‫هــواتــفــهــم املــحــمــولــة اللــتــقــاط الــصــور للزوجني‬ ‫املبتسمني‪.‬‬ ‫واعتلى اإلمبراطور ناروهيتو (‪ 59‬سنة) العرش‬ ‫فى مايو املاضى‪ ،‬خلفا لوالده أكيهيتو الذى أصبح‬ ‫أول إمبراطور يتخلى عن عرشه منذ نحو ‪200‬‬ ‫سنة‪ ،‬وكان من املقرر تنظيم املوكب يوم ‪ 22‬أكتوبر‬ ‫املاضى‪ ،‬عندما تُوج اإلمبراطور رسميا أمام حشد‬

‫‪ ..‬واجلمهور يستقبلهم باألعالم «رويترز»‬

‫من الشخصيات البارزة من ‪ 190‬دولة‪ ،‬لكنه تأجل‬ ‫بسبب تداعيات إعصار مدمر اجتاح اليابان‪.‬‬ ‫ولوح اإلمبراطور واإلمبراطورة‪ ،‬اللذان تخرجا‬ ‫فى جامعة هارفارد وعمال بالسلك الدبلوماسى‪،‬‬ ‫للناس من سيارة مكشوفة جتولت بهما فى شوارع‬ ‫املدينة التى اصطف على جانبيها املشاهدون‬ ‫وانتشر فيها أفراد الشرطة بكثافة‪.‬‬ ‫وجتــمــع عــشــرات اآلالف مــن الــنــاس ملشاهدة‬ ‫املوكب على امتداد مساره الذى يبلغ ‪ 4.6‬كيلومتر‪،‬‬ ‫وبــعــضــهــم اصــطــف مــنــذ أم ــس األول‪ ،‬ليضمن‬ ‫مكانا جيدا للمشاهدة‪ ،‬وقــال هيورى أوكازاكى‪،‬‬ ‫أح ــد املــواطــنــن‪ ،‬والـ ــذى اصــطــف أم ــام القصر‬

‫اإلمبراطورى منذ مساء أمس األول‪« ،‬كنت أريد‬ ‫مكانا فى املقدمة ألشهد هذه اللحظة التاريخية‬ ‫بعينى وألرى ابتسامة اإلمبراطور واإلمبراطورة‪،‬‬ ‫ولم أستطع االنتظار فجئت مساء أمس األول»‪.‬‬ ‫وعزفت الفرق املوسيقية مقطوعات احتفالية مع‬ ‫حترك املوكب الذى ميتد بطول ‪ 400‬متر ويضم ‪46‬‬ ‫سيارة تقل ولى العهد األمير أكيشينو واألميرة كيكو‬ ‫ورئيس الــوزراء شينزو آبى وغيرهم‪ ،‬وخصصت‬ ‫السلطات ‪ 16.1‬مليار يــن (يــعــادل ‪ 147‬مليون‬ ‫دوالر) للمراسم املصاحبة للتتويج خــال العام‬ ‫بزيادة ‪ %30‬عن تكلفة احتفاالت اعتالء أكيهيتو‬ ‫العرش قبل ‪ 30‬عاما‪.‬‬

‫أقامت إذاعــة «إنيرجى»‪ ،‬العاملية‪،‬‬ ‫ومــقــرهــا فــرنــســا‪ ،‬أمـــس‪ ،‬احتفالية‬ ‫ضخمة مبناسبة احلفل الـ‪ 21‬لتوزيع‬ ‫جوائز «إنيرجى ميوزك أوورد»‪ ،‬وذلك‬ ‫بحضور عــدد مــن الــنــجــوم واملغنني‬ ‫البارزين‪ .‬واجلائزة تعد واحدة من أهم‬ ‫اجلوائز فى عالم املوسيقى‪ ،‬والوحيدة‬ ‫التى تعتمد على تصويت اجلمهور‪.‬‬ ‫وللمرة الرابعة‪ ،‬حصل املغنى الشاب‬ ‫إيد شيران على جائزة مغنى العام فى‬ ‫فئة املغنني األجانب‪ ،‬حيث حاز على‬ ‫اللقب فى السابق فى األعوام ‪،2015‬‬ ‫‪ .2018 ،2017‬وكان املغنى البريطانى‬ ‫سام سميث‪ ،‬الذى كان حاضرا للحفل‪،‬‬ ‫كــان مرشحا جلــائــزة أفضل «مغنى‬ ‫أجنبى» لعام ‪.2019‬‬ ‫أمــا لقب «أفــضــل مغنية أجنبية»‬ ‫فكان من نصيب النجمة الشابة أريانا‬ ‫جراندى‪ ،‬وحتصل جراندى على اللقب‬ ‫للسنة الثانية على التوالى‪.‬‬ ‫وأقــيــم احلفل فــى مدينة «كــان»‬ ‫الفرنسية‪ ،‬وسط أجــواء احتفالية‬ ‫ضخمة وعروض وسجادة حمراء‪،‬‬ ‫وح ــص ــل الــثــنــائــى ل ــي ــدى جــاجــا‪،‬‬ ‫وبرادلى كوبر‪ ،‬على جائزة أفضل‬ ‫ثنائى أجنبى‪ ،‬وذلك عن أغانيهما‬

‫جونز برازرز‬

‫فى فيلم ‪.A star is born‬‬ ‫وأعطت «إنيرجى» العاملية جائزة‬ ‫الــشــرف لفريق «جــونــاس بــــرازرز»‪،‬‬ ‫وشهد عام ‪ 2019‬عودة الفريق الذى‬ ‫يعد أحــد أشهر الفرق الغنائية فى‬ ‫القرن الواحد والعشرين‪ ،‬وذلك بعد ‪6‬‬ ‫سنوات من إعالن انفصال األخوة نيك‬ ‫وكيفن وجو عن بعضهم‪ ،‬حيث أعلنوا‬ ‫عودتهم للغناء سويا مــرة أخــرى فى‬ ‫فبراير ‪.2019‬‬ ‫وحصلت املغنية ‪ Angèle‬على‬ ‫جــائــزة أفــضــل «مغنية فرنسية»‪،‬‬

‫فــيــمــا حــصــل ‪M Pokora‬‬

‫عــلــى جــائــزة أفــضــل «مغنى‬ ‫فرنسى»‪ .‬أما املغنية األمريكية‬ ‫البالغة مــن العمر ‪ 17‬عاما‬ ‫فحصلت على جائزة «إنيرجى‬ ‫ميوزك أورد» عن فئة «أفضل‬ ‫مغنية أجنبية صــاعــدة»‪ .‬وفــاز‬ ‫مارتن جاركس باجلائزة عن أفضل‬ ‫دى جاى عاملى‪ ،‬فيما حاز الثنائى‬ ‫‪ ofenbach‬املكون من الفرنسى‬ ‫دوريان لو وكاسيه دو روميل على‬ ‫جائزة أفضل ثنائى دى جاى‪.‬‬

‫جاجا‬

‫طبعت مبطابع «أخبار اليوم»‬

Profile for Al Masry Media Corp

عدد الاثنين 11نوفمبر2019  

عدد الاثنين 11نوفمبر2019