Page 1

‫‪Issue 135 l December 2017‬‬ ‫‪www.thearabhospital.com‬‬ ‫‪135‬‬

‫ﺗﻜ ّﻴﺴﺎت اﳌﺒﺎﻳﺾ‬ ‫إﺑﺤﺜﻲ ﻋﻦ اﻟﻬﺮﻣﻮﻧﺎت‬

‫إﺻﺎﺑﺎت اﳌﻼﻋﺐ‬ ‫اﻹﺣﺎﻤء ﻳﺨﻔﻒ اﻹﺻﺎﺑﺔ‬

‫إﻧﻘﻄﺎع اﻟﻨﻔﺲ اﻟﻠﻴﲇ‬ ‫ﻛﻴﻒ ﻳﻌﺎﻟﺞ؟‬

‫اﻷﻧﻴﻤﻴﺎ‪...‬‬ ‫ﻣﺎ ﻋﻼﻗﺔ ﺳﻮء اﻟﺘﻐﺬﻳﺔ؟‬


‫ا ﻳ ا ﺎ‬ ‫ﺎﻤ‬ ‫ﺳﻴ ﻮ‬ ‫ا ﻳ ا ﺴ ول‬ ‫اﻟ ﻛﺘﻮ ﻮ ﻋ ﺎﻟ‬ ‫ﻳ‬ ‫ا‬ ‫‪E: editorial@tahmag.com‬‬ ‫ﻋﺎ‬ ‫ﻣﻲ ﻋ ﺎﻟ‬ ‫ﻧ ﻴ اﻟ ﻳﻦ ا‬ ‫ﺎ‬ ‫ﺎن‬

‫ﻮﻳ‬

‫ﻋ اﻟ ﺮﻳ‬ ‫اﻟ‬ ‫و‬

‫‪3rd Floor +9614534058‬‬

‫المستشفى في العام الجديد‪ .‬أهمية الحدث‬

‫ليست في بعده الطبي فقط‪ ،‬فالطب بات يحقق‬

‫يوميا اإلنجاز تلو اآلخر‪ ،‬بل في بعده اإلنساني‬

‫حيث القى وضع الطفل تعاطفا كبيرا ونداءات‬

‫للمساعدة‪ ،‬واألهم أن تلك النداءات وجدت من‬

‫ضجت أخبار الصحة حول العالم بعملية زراعة قلب‬ ‫ّ‬ ‫لرضيع لم يتجاوز عمره ثمانية أسابيع‪ ،‬أجريت في‬

‫ومنحت حياة‬ ‫يستجيب لها‬ ‫وتأمن القلب المطلوب ُ‬ ‫ّ‬

‫جديدة إلنسان بريء وشهادة جديدة لقطاع رائد‪.‬‬

‫األطباء خروج الطفل من المستشفى بحلول‬

‫وهذا يقودنا إلى التأمل مجددا في دور القطاع‬

‫مستشفى بريطاني‪ .‬وبعد نجاح العملية أمل‬

‫عمت‬ ‫العام الجديد‪ .‬وكانت دعوات إنقاذ الرضيع قد ّ‬

‫الطبي على الصعيد اإلنساني وليس الصحي‬

‫خلقي إذ كان لديه نصف قلب‪ .‬وخضع الطفل‬

‫فإلى جانب المستوى الرائد الذي بلغته الكفاءة‬

‫أرجاء أوروبا‪ ،‬الشهر الماضي‪ ،‬بعد والدته بعيب‬ ‫لجراحة استغرقت تسع ساعات‪.‬‬

‫ومع أن زراعة القلب ليست عمال جديدا في‬ ‫الطب‪ ،‬إال أن عملية الطفل البريطاني نالت‬

‫اهتماما نظرا لصغر سن المريض ولدقة إجرائها‬ ‫ّ‬ ‫تطلب األمر إجراء جراحة‬ ‫وحظوظ نجاحها‪ .‬فقد‬

‫‪:‬‬

‫فقط‪ ،‬كما الدور اإلنساني على الصعيد الطبي‪.‬‬

‫‪AHMC +971 5 02971007‬‬

‫ثبت‬ ‫الطبية‪ ،‬هناك‬ ‫متبرع بقلب ومنقذ لحياة‪َ ،‬لي ُ‬ ‫ّ‬ ‫مرة جديدة أن الطب عمل إجرائي وإنساني في‬

‫آن‪ ،‬وأنه ما دامت هناك قلوب معطاءة وكفاءات‬ ‫عالية‪ ،‬فالبشرية بألف خير‪.‬‬

‫‪+966 55 600 88 60‬‬

‫للطفل تشارلي‪ ،‬عندما كان عمره ثالثة أيام‬

‫‪T:‬‬ ‫‪F:‬‬ ‫‪M‬‬

‫فقط وكان وزنه حوالى ‪ 2.5‬كغ‪ ،‬وأكد األطباء‬ ‫أنه سيكون جيدا بما فيه الكفاية لمغادرة‬

‫‪+965 99133911‬‬

‫‪中华医疗健康旅游协会‬‬

‫‪M:‬‬ ‫ﻮﻳ‬ ‫ﺣ ﺎ ﻧﻌ ﺔ‬ ‫ﺎ‬ ‫ا ﻮﻳ‬

‫ا ﻣﺎ ات اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ا ﺘﺤ‬ ‫ﻗ ﺮ ا‬ ‫اﻟ ﻌﻮ ﻳﺔ اﻟ ﻮﻳ‬ ‫ﻣ ﺔ اﻟ ﺤﺮﻳﻦ ﻋﺎﻤ ﻣ‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ‬ ‫ﻋﺎﻤ‬ ‫ﻟ ﺎ ﻣ‬

‫‪3 l 2017‬‬


‫)'('& א‪#$‬א!‬ ‫‪Issue 135 l December 2017‬‬ ‫‪www.thearabhospital.com‬‬ ‫‪135‬‬

‫‪135‬‬

‫‪ December 2017‬ﻛﺎﻧﻮن اﻻول )دﻳﺴﻤﱪ(‬

‫ﺗﻜﻴّﺴﺎت اﳌﺒﺎﻳﺾ‬ ‫إﺑﺤﺜﻲ ﻋﻦ اﻟﻬﺮﻣﻮﻧﺎت‬

‫‪-44-‬‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻛﺎ اﻻ‬ ‫و‬

‫‪ l 4‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪-52-‬‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫‪2017‬‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎل ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺴﺎ ا‬ ‫دو ا‬

‫ﻮﻧﺎ وﻧ ﺎ‬

‫إﺻﺎﺑﺎت اﳌﻼﻋﺐ‬ ‫اﻹﺣﺎﻤء ﻳﺨﻔﻒ اﻹﺻﺎﺑﺔ‬

‫إﻧﻘﻄﺎع اﻟﻨﻔﺲ اﻟﻠﻴﲇ‬ ‫ﻛﻴﻒ ﻳﻌﺎﻟﺞ؟‬

‫اﻷﻧﻴﻤﻴﺎ‪...‬‬ ‫ﻣﺎ ﻋﻼﻗﺔ ﺳﻮء اﻟﺘﻐﺬﻳﺔ؟‬

‫‪-58-‬‬

‫ﺎﻳ‬ ‫ا‬

‫ﺎﺎ ا‬ ‫ﺎ‬

‫ا و ﺎ وا‬

‫ا ﻛ‬

‫ﻮ ﺎ‬


‫‪-62-‬‬

‫اﻧ‬

‫‪-70-‬‬

‫ﺎ ا‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ ا ﻮ‬ ‫و‬

‫ﻮ‬

‫('&‪%‬‬

‫‪ 16‬مؤتمر “التحديثات في الطب”‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫‪ 28‬المستشفى التخصصي الراعي الفضي‬

‫النطالق المؤتمر الدولي األول للتغذية والريجيم‬

‫ﻮ ا‬ ‫ﻳ‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬

‫‪ 70‬قصور الغدة الدرقية‬

‫‪ 74‬القطاع الصحي األردني‬

‫‪ 18‬مؤتمر الكويت الدولي الـ‪ 19‬لطب‬

‫‪ 30‬وزير الصحة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان‬

‫‪ 84‬مملكة البحرين‬

‫‪ 18‬الوزير الدكتور جمال الحربي يكرم األطباء‬ ‫ً‬ ‫عالميا‬ ‫الكويتيين المتميزين‬

‫بالعمل الصحي‬

‫‪ 92‬األنيميا‬

‫وجراحة العيون‬

‫الربيعة يطلق برنامج المشاركة المجتمعية لالرتقاء‬

‫‪ 32‬انطالق مؤتمر وزراء الصحة في منظمة التعاون‬

‫“الصحة في جميع السياسات”‬

‫‪72‬א‪5‬א‪3‬‬

‫‪ 18‬رئيسة االتحاد الدولي لمكافحة السرطان‬ ‫‪ 20‬اختتام برنامج البحث العلمي حول أمراض القلب‬

‫‪ 32‬الهيئة العامة للغذاء والدواء تطلق‬

‫‪ 20‬مستشفى السالم الدولي يشارك‬

‫‪ 34‬وزارة الصحة ووقاية المجتمع تحويل غرف‬

‫األميرة دينا مرعد “امرأة العام ‪”2017‬‬ ‫والشرايين‬

‫‪#‬تحدي_‪ 2030‬لتعزيز نمط الحياة الصحي‬

‫في المؤتمر الكويتي السادس ألمراض وجراحة‬

‫المرضى إلى غرف ذكية بدءا من العام المقبل‬

‫‪ 22‬الشيخ محمد بن راشد يزور «مستشفى‬

‫لنشر ثقافة التطوع الصحي‬

‫الثدي التقويمية‬

‫‪ 34‬مدينة الملك سعود الطبية تطلق مبادرات‬

‫دبي للجمال» تجهيزات طبية حديثة ومختبر مزود‬

‫‪“ 38‬من أخفض بقعة إلى أعلى قمة لمحاربة‬

‫‪ 22‬مؤسسة “الجليلة” ‪ 6‬ماليين درهم لالرتقاء‬

‫جديدة لتسلق أعلى قمة في أوروبا‬

‫‪ 24‬وضع حجر أساس ألول مركز لعالج السرطان‬

‫‪&2‬א‪,'-. /'0‬‬

‫‪ 24‬المؤتمر الخليجي الخامس لجراحة السمنة‬

‫تكيسات المبايض‬ ‫‪ّ 52‬‬

‫بأحدث التقنيات العالمية‬ ‫باألبحاث الطبية‬

‫بتقنية «البروتون» بتكلفة ‪ 220‬مليون درهم‬

‫‪ 88‬الرعاية الصحية في الكويت‬ ‫‪ 96‬الصوديوم‬

‫اإلسالمي في دورته السادسة دعوة لتبني‬

‫ﻮل ا ﺎ‬

‫‪ 12‬بيتر ماكوسكي الرئيس التنفيذي‬ ‫للمستشفى األمريكي دبي‬

‫‪ 40‬عبد الله بن سوقات عضو مجلس أمناء‬ ‫جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم‬

‫للعلوم الطبية‬

‫‪72‬אא‪,'-. 3‬‬

‫السرطان” األميرة غيداء تعلن عن إطالق بعثة‬

‫‪ 36‬أهمية الرعاية القلبية لمرضى السكري من‬

‫;‪9&:‬א‪,'-. 3‬‬

‫النوع الثاني‬

‫‪ 44‬الذكاء االصطناعي في المجال الطبي‬

‫‪BHM 22‬‬

‫‪ 26‬انطالق مؤتمر االتحاد الدولي للسكري في‬

‫‪ 56‬اإللتهابات النسائية‬

‫‪<=;>2‬א‪,'-. 3‬‬

‫ً‬ ‫مختبرا لتشخيص‬ ‫‪ 27‬مستشفى دار الشفاء يطلق‬

‫‪ 62‬انقطاع النفس أثناء النوم‬

‫إنجلهايم” إلى زيادة الوعي حول “أهمية كل ثانية”‬

‫أبوظبي بمشاركة ‪ 10‬آالف مختص‬ ‫أمراض األوعية الدموية‬

‫‪ l 6‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫‪ 58‬إصابات المالعب‬ ‫‪ 66‬إدارة الوزن‬

‫‪ 10‬تسعى وزارة الصحة المصرية وشركة “بوهرنجر‬

‫في إنقاذ حياة مريض السكتة الدماغية‬


‫تقليل وقت التدخل الطبي (معدالت انحالل‬

‫التجلط) حتى ننجح في إنقاذ أي شخص يتعرض‬

‫لإلصابة بالسكتة؛ حيث تعتبر السكتات من أهم‬

‫تحديا‬ ‫مسببات الوفاة في مصر وأصبحت تشكل‬ ‫ً‬ ‫للصحة العامة ونحن نسعى لتغيير ذلك‪”.‬‬

‫تعتبر برنامج أنجيلز مبادرة “بوهرنجر إنجلهايم”‬

‫لعالج السكتات في منطقة الشرق األوسط‬

‫وشمال إفريقيا‪ ،‬والتي تقام في إطار برنامج‬

‫عالمي لتعزيز إدارة وتداعيات اإلصابة بالسكتات‬

‫الدماغية‪ ،‬مبادرة إقليمية جديدة بالتعاون مع أطباء‬ ‫المخ واألعصاب والمتخصصين اإلقليميين بهدف‬

‫تطبيق بروتوكول يسهل من الرعاية الحرجة في‬

‫كافة دول الخليج والمنطقة وتحت شعار “ألن ثانية‬

‫واحدة قد تجنبك مضاعفات السكتة الدماغية”‪.‬‬ ‫تدعم مبادرة عالج السكتات في منطقة‬

‫على التدريب مؤهلين لتدريب أطباء آخرين في‬

‫وممتدا فيما‬ ‫قويا‬ ‫تأثيرا‬ ‫مستشفياتهم‪ ،‬مما يحدث‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬

‫يتعلق بنقل المعرفة‪.‬‬

‫وأضاف الدكتور محمد الضبابي “من خالل الخبرة‬

‫النطق‪ ،‬واعتالل الرؤية‪ ،‬واختالل التوازن‪ ،‬والصداع‬

‫الشديد‪ .‬وأكد الخبراء على طريقة ‪( F.A.S.T‬عاجل)‬ ‫لتذكر األعراض المفاجئة للسكتة‪ ،‬وهي تنميل‬

‫الوجه‪ ،‬وضعف الذراع‪ ،‬وصعوبة النطق‪ ،‬ووقت‬

‫طلب المساعدة‪ .‬كلما زاد الوقت المستغرق قبل‬

‫التقنية والفنية المتقدمة التي تتمتع بها “بوهرنجر‬

‫عالج السكتة الدماغية زادت فرصة حدوث تلف في‬

‫القومي لعالج السكتة الدماغية في مصر‪ ،‬ولهذا‬

‫بعد ظهور األعراض مباشرة من فرصة إنقاذ حياة‬

‫إنجلهايم”‪ ،‬نحن حريصون على دعم البرنامج‬

‫السبب ضاعفنا عدد وحدات عالج السكتة الدماغية‬

‫ثالث مرات خالل عامي ‪.2016-2017‬‬

‫ونهدف إلى وصول معدل انحالل التجلط في مصر‬

‫إلى المستوى العالمي وهو متوسط من ‪ 18‬إلى‬ ‫‪ ”.% 20‬وقد ناقش أطباء المخ واألعصاب خالل‬

‫المؤتمر تقنيات العالج الفوري بمجرد ظهور المرض‬

‫إلنقاذ أرواح المرضى‪ ،‬وتقليل الوقت المستغرق‬ ‫بين دخول المريض المستشفى وبدء تلقي‬

‫المخ بسبب المرض‪ .‬ويزيد التدخل الطبي السريع‬

‫المريض وجدوى إعادة تأهيل المريض‪ .‬وتهدف‬

‫المبادرة إلى زيادة وحدات عالج السكتات الدماغية‬ ‫داخل المستشفيات لتقليل أعباء اإلعاقة التي‬

‫قد تسببها السكتات من خالل تحسين مستوى‬ ‫وسرعة الرعاية التي يقدمها الفريق الطبي‪.‬‬

‫كما يقلل التشخيص السريع والتدخل الطبي‬

‫الفوري (أقل من ‪ 60‬دقيقة والمعروفة بالساعة‬

‫الذهبية) من فرص حدوث مضاعفات‪ .‬كما يمكن‬

‫الشرق األوسط وشمال إفريقيا األطباء من خالل‬

‫العالج‪ ،‬وتحسين نتائج العالج بين حاالت اإلصابة‪.‬‬

‫أن يقلل توافر وحدات عالج السكتة الدماغية في‬

‫المرض‪ ،‬والذي قدم التدريب أللف طبيب حتى‬

‫ويمكن أن تشمل أعراض المرض تنميل مفاجئ أو‬

‫مؤهل وفريق تمريض متخصص وغيرهم من‬

‫في أحد جانبي الجسم‪ ،‬باإلضافة إلى صعوبة‬

‫الكافية في عالج السكتات من الوقت الالزم للعالج‪.‬‬

‫برنامج “تدريب المدربين” التعليمي إلدارة هذا‬ ‫اآلن في مصر ويستهدف البرنامج تدريب ‪800‬‬

‫طبيب بنهاية عام ‪ .2018‬ويعتبر األطباء الحاصلون‬

‫شعور بضعف في الوجه‪ ،‬أو الذراعين‪ ،‬أو الرجلين‬

‫المستشفيات باإلضافة إلى وجود طاقم طبي‬

‫المساعدين الحاصلين على التدريب الالزم والخبرة‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪11 l 2017‬‬


‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫إ‬ ‫ﺎﻳ و ا‬

‫ﻧ‬

‫ﻮ‬

‫ا ا‬

‫وا‬ ‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﻧ‬

‫ﺴﻮ‬ ‫ا‬

‫ﻧ ﺎا ا‬ ‫ﻧ‬

‫ﺎون‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ‬ ‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا و‬

‫ا و‬

‫ا‬

‫و ﻮ ﻧﺎ‬ ‫ﻮ‬

‫اﻟﻮﻋﻲ ﺣﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﻧ‬

‫ﻛﱪ ‪20‬‬ ‫ل‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎﻧ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻴﺔ ﻛ‬

‫ﻳ و‬

‫ﺎﻧﻴﺔ‬

‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ﻮ‬

‫ﻧ‬

‫إﻧ ﺎ ﺣﻴﺎ ﻣﺮﻳ‬

‫وصرح الدكتور مجد فؤاد زكريا أستاذ المخ‬

‫ﻛ‬

‫ﻛ دوا‬

‫ﻳ ﺎا ﺎ‬

‫اﺴ‬ ‫ﻧ‬

‫و‬

‫وا‬

‫ﻛ ا دوﻳ ا‬

‫و‬

‫و ا ﻮ‬ ‫ﻛ‬

‫ﻳﺎ‬ ‫ا‬

‫وا‬

‫ا و‬

‫ل‬

‫ﻳ ﺎا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻳ‬

‫وقد تم إطالق البرنامج في يونيو ‪ 2016‬بهدف‬

‫خفض عدد الوفيات ومواجهة المضاعفات الصحية‬

‫لحاالت اإلصابة بالسكتة الدماغية وتخفيف العبء‬

‫االقتصادي الناجم عن حاالت اإلعاقة أو الموت‬

‫واألعصاب بجامعة عين شمس ورئيس اللجنة‬

‫العليا للسكتة الدماغية بالتعاون مع وزاره الصحة‬

‫“في خالل عامي ‪ ،2016-2017‬نجحت وزارة الصحة‬

‫المصرية بالتعاون مع “بوهرنجر إنجلهايم” في‬

‫زيادة عدد المستشفيات التي تقدم عالج السكتة‬

‫السكتات الدماغية المركز الثاني بين األمراض‬ ‫الصحة العالمية‪.‬‬

‫‪ l 10‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الدماغية وينقذ الكثير من األرواح‪ .‬يظهر في مصر‬

‫حوالي ‪ 270,000‬حالة إصابة بالسكتة الدماغية‬ ‫ً‬ ‫مرجعا للنسب العالمية‪ .‬لقد قمنا حاليا‬ ‫كل عام‬

‫بالكثير من اإلنجازات واألوراق البحثية لتحسين‬

‫إدارة السكتة الدماغية في مصر بالتعاون مع وزارة‬

‫تحتل المركز األول في عدد وحدات عالج السكتة‬ ‫إفريقيا‪ .‬كما يوجد في مصر أعلى معدالت اإلصابة‬

‫في وقت متأخر”‪.‬‬

‫الدماغية بأكثر من ‪ ،200%‬وبالتالي أصبحت مصر‬

‫الدماغية في منطقة الشرق األوسط وشمال‬ ‫بالسكتة الدماغية على المستوى اإلقليمي”‪.‬‬ ‫بنهاية عام ‪ ،2018‬نهدف إلى افتتاح ‪ 53‬وحدة‬

‫حول أهمية كل ثانية إلسعاف المريض بعد‬

‫وفقا لبيان منظمة‬ ‫المسببة للوفاة في مصر‪،‬‬ ‫ً‬

‫ملحوظ من المضاعفات التي تسببها السكتة‬

‫المهنيين في الرعاية الصحية و األطباء بالإلضافة‬

‫حاليا ‪ 17‬محافظة ويهدف‬ ‫السكتة الدماغية يغطي ً‬

‫إلنقاذ مرضى السكتات الدماغية‪ .‬فقد احتلت‬

‫اﻟ‬

‫ﺘﺔ اﻟ ﻣﺎ ﻴﺔ‬

‫الدماغية بنسبة ‪ ، 57%‬وزيادة وحدات عالج السكتة‬

‫التي يسببها هذا المرض‪ .‬بمناسبة اليوم العالمي‬

‫التشخيص وأهم الممارسات التي ينبغي إتباعها‬

‫ﻧ‬

‫ﺎﻳ‬

‫الصحة والمستشفيات الجامعية‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬فإننا‬

‫جديدة لعالج السكتات الدماغية في كافة أنحاء‬

‫للسكتة الدماغية‪ ،‬يسعى المؤتمر لرفع الوعي‬

‫ﺎﻻ ﺎ ﻮ ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ال نزال نواجه الكثير من التحديات من ضمنها تدريب‬

‫الى الوعي ووصول المرضى الى المستشفيات‬

‫وفي سياق متصل‪ ،‬قال دكتور محمد الضبابي‪،‬‬

‫المدير العام و رئيس قسم األدوية البشرية‬

‫لمنطقة الشرق األدنى واألوسط وإفريقيا في‬

‫البالد‪ .‬وتجدر اإلشارة إلى أن البرنامج القومي لعالج‬

‫بوهرنجر إنجلهايم “نحن فخورون بإنجازات البرنامج‬

‫إلى الوصول إلى ‪ 27‬محافظة خالل هذه الفترة‪.‬‬

‫جزءا ال يتجزأ من‬ ‫الدعم الذي قدمته وزارة الصحة ً‬

‫وقال الدكتور هاني عارف‪ ،‬أستاذ المخ واألعصاب‬

‫بجامعة عين شمس ورئيس المؤتمر “أثبت العالج‬

‫الجديد أنه أكثر العالجات فعالية؛ حيث يقلل بشكل‬

‫القومي لعالج السكتة الدماغية في مصر‪ .‬ويعتبر‬

‫حاليا مع الوزارة وكافة‬ ‫نجاح البرنامج‪ .‬ونتعاون ً‬

‫األطراف المشاركة لالستفادة من هذه اإلنجازات‬

‫ليس في زيادة عدد وحدات عالج السكتة الدماغية‬

‫أيضا في‬ ‫في جميع أنحاء مصر فحسب‪ ،‬ولكن ً‬


‫ّ‬ ‫المتعلقة بالوزن‬ ‫حياتهم للخطر بسبب المضاعفات‬

‫المحليين متّ حدون لتقديم أفضل حلول الرعاية‬

‫تشخيصية للنظر عن كثب إلى الوظيفة الكهربائية‬

‫ألهداف رؤية اإلمارات ‪ .2021‬تلعب المستشفيات‬

‫الزائد؛ الفيزيولوجيا الكهربية للقلب‪ ،‬وهي عملية‬ ‫للقلب المستشفى األمريكي دبي لديه مختبر‬

‫لقد قام الجميع باتّ باع البروتوكوالت المعترف‬

‫الصحية بما يتماشى مع المعايير العالمية ووفقا‬

‫بها عالميا للتعامل مع حاالت السرطان‪ ،‬والحصول‬

‫على أحدث المعدات‪ ،‬والشروع في أنشطة البحث‬

‫محوريا في تحقيق هدف الدولة‬ ‫دورا‬ ‫ً‬ ‫الخاصة ً‬ ‫المتمثل في بناء نظام صحي ذي مستوى عالمي‪.‬‬

‫بجعل المنطقة أكثر قدرة على عالج مرضى‬

‫شريحة بجرعة من اإلشعاع أقل بنسبة ‪ 85٪‬والجراحة‬

‫صياغة السياسات‪ ،‬وإقامة الشراكات ذات الصلة‪،‬‬

‫دبي‪ ،‬فقد ساعدت شراكتنا مع مايو كلينيك في‬

‫تم تشخيصهم بسرطان‬ ‫الشعاعية للمرضى الذين ّ‬ ‫الدماغ والرئة‪ ،‬وهذا عالج ّ‬ ‫مركز للغاية يقلل من اآلثار‬

‫المجتمع الصحي في دولة اإلمارات العربية المتحدة‪.‬‬

‫الفيزيولوجيا الكهربية للقلب الوحيد في دبي‬

‫باإلضافة إلى جهاز التصوير المقطعي ‪- 640‬‬

‫الشعاعية بالتصويب المجسم لتقديم العالجات‬

‫الجانبية إلى حد كبير‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫و ﻛ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﻤﻮن ا ﻮ‬

‫وتنفيذ البرامج التي من شأنها أن تسهم في نمو‬

‫ﺎﻳﻮ ﻛ‬

‫الرعاية الصحية مايو كلينيك الشهيرة‪ .‬وألكثر من‬

‫والتقدير في مختلف مراكز التمييز لدينا‪.‬‬

‫عام‪ ،‬اكتسبنا رؤى ذات الصلة حول مختلف الحاالت‪،‬‬

‫المرضى الدوليين بما يتماشى مع هدف دبي‬

‫باستشارة شريكنا البارز حول مختلف الحاالت الصعبة‬

‫مخصصا‬ ‫قسما‬ ‫الصحية‪ .‬في الواقع‪ ،‬لقد أنشأنا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫لتلبية االحتياجات الفريدة للمرضى القادمين من‬

‫بما في ذلك الحاالت الطبية المعقدة‪ .‬فنقوم‬ ‫لضمان حصول مرضانا على أفضل رعاية صحية‪.‬‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫اا ﻧ‬

‫د‬

‫أفضل الخدمات للمساعدة في تعزيز النظام‬

‫الصحي المحلي‪.‬‬

‫من خالل انضمامنا إلى مايو كلينيك‪ ،‬يحظى‬

‫األطباء لدينا بإمكانية الوصول إلى خبرة المؤسسة‬

‫الشهيرة‪ .‬فيمكنهم التشاور والتعاون بشأن خيارات‬

‫ﻧﻮد ا‬

‫العالج والدواء لمختلف األمراض‪ .‬ويضمن تبادل‬ ‫أن الخبراء البارزين ينظرون‬ ‫الخبرات هذا لمرضانا ّ‬

‫في حاالتهم ويناقشونها بغية تقديم عالجات‬

‫ﻻ‬

‫ا‬

‫ا ﻮا‬

‫اﻮ ﻮ‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ﺴﺎ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻧ ﻮ‬

‫ﺎ ا‬

‫دو‬

‫ا و‬

‫دو ا و‬

‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ﺎا ا ﻮ‬ ‫ﻮﻳ‬

‫اا‬

‫ا ا ﱪﻧﺎ‬

‫ﻧﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫ﺎ ﻮ‬

‫على المستشفيات‪.‬‬

‫ا ﻮ ﻮل ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻳ ﺎون ا ﺴ‬ ‫و‬ ‫ﻮ ﻮل‬ ‫وا‬ ‫ا‬ ‫ﻤ‬ ‫ا اد‬ ‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﻒﻗ‬

‫ﺣﻼ ﻬ‬

‫ﺎ‬

‫تقدم خدمات الرعاية‬ ‫تدابير صحية وقائية وهي ّ‬

‫الصحية المتكاملة والمتقدمة بطرق مبتكرة‬

‫ومستدامة‪ .‬ويتزايد التثقيف الصحي في البلد‪ ،‬كما‬

‫أن هناك ترويج قوي للشراكات بين القطاعين العام‬ ‫ّ‬

‫جيدة‪ .‬من خالل هذا البرنامج‪ ،‬يمكن لمرضانا‬ ‫حياة ّ‬ ‫إعطاء مالحظاتهم في الوقت الحقيقي وتقييم‬

‫ﻳﻤ ا ﺴ‬ ‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺘﻮ‬

‫ﻋ‬

‫ﻳﺘ‬

‫ﻋﻼﻗﺎت ا ﺮ‬

‫ا ﻌ ﻮﻣﺎت ا‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﺎﺳ ﺔ‬

‫ﺎ ﻗﻬ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻟﺘ‬

‫ﺤ‬

‫ﻳ ﺎ‬ ‫ﻴ اﻟ ﻮء ﻋ‬ ‫ﺎﻟﻴﻔﻬﺎ‬

‫ﻣﺎت اﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟ ﺤﻴﺔ‬ ‫ﻳ اﻟﺮ ﺎ‬

‫ﻟﻴﺔ ﻋ‬

‫اﻟ‬

‫ﺎﻋ‬

‫ﺎء‬

‫اﻟ‬

‫ﻮ‬

‫ﻣﺮ ﺎﻧﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫د‬

‫ا‬

‫و‬ ‫ﻤ‬ ‫ﻧ ﺎ ا ﺎ‬

‫ﻣﺎ ﺎ اﻟ‬

‫ﻋﺎ ﻴﺔ ا‬

‫وتقديم أفضل تجربة‪ ،‬وتوفير خدمات ممتازة‬

‫لمساعدة المرضى على التعافي والتمتّ ع بنوعية‬

‫ا‬

‫ﻣﺨﺘ ﻒ اﻟ‬

‫ﺑﺎﻹ ﺎ ﺔ إ‬

‫هذا البرنامج كجزء من سعينا لتجاوز توقعات مرضانا‪،‬‬

‫لقد وضعت حكومة دولة اإلمارات العربية المتحدة‬

‫أن جميع أصحاب المصالح‬ ‫والخاص‪ .‬ومن‬ ‫المشجع ّ‬ ‫ّ‬

‫و ﺎ‬

‫ﺎﻳ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ودو‬

‫رضا المرضى في جميع خدماتنا‪ .‬فقد قمنا بتصميم‬

‫ﻤﻮن‬ ‫و‬

‫ﻳ‬

‫ا ﻮد ا ﺎ‬

‫د‬

‫ا ﺴ‬

‫الممتازة والتي بدورها تسهم في نمو اإلقبال‬

‫ﻧ ﻮ ﺑ ﻳﺎ‬

‫تميز الخدمة لدينا أداة فعالة لقياس‬ ‫يستخدم برنامج ّ‬

‫اإلستشارة‪ ،‬يتم القيام بذلك‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫اا ﺴ ﻮ‬

‫طبية استثنائية‪ .‬فإذا كانت حالة المريض تتطلب‬

‫ﻳ‬

‫هذا يدل على التزام الدولة بأعلى معايير التميز‬

‫واإلمارات العربية المتحدة لتعزيز صناعات السياحة‬

‫خارج دولة اإلمارات العربية‪ .‬وسوف نقدم باستمرار‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎو‬

‫وفقا‬ ‫نعمل باستمرار على تعزيز أنظمتنا وعملياتنا‬ ‫ً‬

‫كما قمنا بتطوير باقات من الخدمات الطبية لجذب‬

‫بشكل كبير بعد عام من االنضمام إلى شبكة‬

‫ﺎل‬

‫ﻻ‬

‫ل ﺴ ا‬

‫ﻤﺎ‬

‫والجودة‪ .‬وقد ّأدى ذلك إلى زيادة ثقة المرضى‬ ‫في قدراتنا المثبتة لتقديم حلول الرعاية الصحية‬

‫دليل ملموس على ذلك‪ .‬وباإلضافة إلى ذلك‪ ،‬نحن‬

‫ﺎد و ﺎدل ا ﱪا‬

‫ﻳﺎد ا‬

‫ﺴ‬

‫ا ﺴ‬

‫اا‬

‫فإن شراكتنا مع مايو كلينيك هي‬ ‫بالتزامنا بمرضانا‪ّ .‬‬

‫لقد استفاد مرضى المستشفى األمريكي دبي‬

‫ﻛ‬

‫الظروف الخطيرة‪.‬‬

‫ا و‬

‫لمعايير المؤسسات الدولية الكتساب الشعبية‬

‫ا‬

‫تعزيز الكفاءات والقدرات في التعامل مع هذه‬

‫وفيما نهدف إلى توفير رعاية للمرضى مبتكرة‬

‫لقد شرعنا في المساعي الرئيسية لضمان وفائنا‬

‫ﻛ‬

‫و ﺎ ﻮ‬

‫ﺎد ا‬

‫السرطان‪ .‬وبالنسبة للمستشفى األمريكي‬

‫وعالية الجودة وممتازة وفعالة من حيث التكلفة‪،‬‬

‫اﻧ‬

‫ا ﻮ‬

‫في المستشفى األمريكي دبي‪ ،‬ندرك أهمية‬

‫الفعال لألطباء‪،‬‬ ‫العلمي المستمر‪ ،‬وتعزيز التعاون‬ ‫ّ‬

‫ﻳ‬

‫ا ﺎ ﺎ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﺣ‬

‫و‬

‫سنقيم‬ ‫تجربتهم مع موظفينا وخدماتنا‪ .‬من جهتنا‪،‬‬ ‫ّ‬

‫ا‬

‫عمليات المستشفى‪.‬‬

‫تقدم‬ ‫العمرية وتستهدف المخاوف الصحية الشائعة‪ّ .‬‬

‫مالحظاتهم يوميا لمزيد من التحسين في كافة‬

‫ا‬

‫اا‬

‫ا‬

‫ﺴﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ﻮ‬

‫ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺎل‬

‫ﻤ‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﻮ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا ﺴ‬

‫تقوم باقات الرعاية الصحية لدينا بتلبية مختلف الفئات‬

‫كل باقة سلسلة من االختبارات الطبية الشاملة‬ ‫ﺎن‬

‫فعال‬ ‫للحصول على تشخيص دقيق لألمراض وعالج ّ‬

‫من أجل مساعدة مرضانا على التمتّ ع بحياة صحية‪.‬‬

‫وتشمل هذه الباقات عالج البدانة‪ ،‬وفحوصات للرجال‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪13 l 2017‬‬


‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤﺴ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻛﻮ‬

‫ﻳ‬

‫د‬

‫ﺘ ﻔ ا ﻣﺮﻳ‬ ‫ا‬ ‫ﻟ اﻛﺘ‬ ‫ﺎ ﺔ ﺑﻌ اﻧ ﺎﻤﻣ إ‬ ‫ﻮا‬ ‫اﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟ ﺤﻴﺔ ﻣﺎﻳﻮ ﻛ ﻴ‬

‫ﻳﻤ‬ ‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ا و‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬

‫دا‬

‫ا‬

‫ﺎﻛﻮ‬

‫ﺴﺎ ا‬

‫ﺎ ا‬

‫دا‬

‫وا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﺴ‬

‫‪ l 12‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬ ‫( ﺎ‬

‫ﺎﻳ ا‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﻮا ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﻤﺴ‬ ‫ا‬

‫ﻮاﻛ‬ ‫ﺎﻻ‬

‫ﺎ ا‬

‫د‬

‫ﺎ ﺎ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻮ‬

‫وا دا ا‬

‫ا ﻮ‬

‫‪2017‬‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا‬

‫ا ﻮﻻﻳﺎ ا‬ ‫وﻛ‬

‫ﺴﺎ ﻤ ا و‬

‫ا‬

‫ﻳ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫د‬

‫ﻳ‬

‫ﱪ‬

‫ﺎد ا ﺴ‬ ‫ﻮﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫دا‬

‫ا ﺴ‬

‫ا ﺴ‬

‫اﻻﻧ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ و‬ ‫ا‬

‫و‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫اﺴ‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻛﻮ‬

‫ﺎﻳﻮ ﻛ‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺔ‬

‫ﺎ و دا‬ ‫)‬

‫لقد قمنا مؤخرا بتوسيع وحدة العناية المركزة لدينا‬

‫خالل العام الماضي‪ ،‬أضاف المستشفى‬

‫للمرضى ذوي الحاالت الحرجة وتوسيعها‪ .‬فهذه‬

‫أجل تلبية احتياجات المرضى بشكل أفضل وهي‬

‫سريرا ‪ -‬الستيعاب خدمات الرعاية‬ ‫ من ‪ 9‬إلى ‪19‬‬‫ً‬ ‫الخطوة هي نتيجة جهودنا المستمرة للبحث عن‬

‫نقدمها للمجتمع‪.‬‬ ‫سبل لتعزيز خدماتنا وقدراتنا التي ّ‬

‫عددا من الخدمات الجديدة من‬ ‫األمريكي دبي ً‬

‫المصممة للمرضى الذين يعانون‬ ‫تشمل الجراحات‬ ‫ّ‬ ‫يعرضون نوعية‬ ‫الذين‬ ‫وأولئك‬ ‫المفرطة‬ ‫من السمنة‬ ‫ّ‬


‫اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ دﺑﻲ‬

‫وﺣﺪة رﻋـﺎﻳﺔ اﻟﺴـﺮﻃـﺎن‬

‫ﻳﺪ ﺗﺄﺧﺬك إﻟﻰ ﺑﺮ اﻟﺸﻔﺎء‬ ‫ٌ‬ ‫وﻗﻠﻮب ﺗﺤﻴﻄﻚ ﺑﺮﻋﺎﻳﺘﻬﺎ‬ ‫ٌ‬

‫أدوات ﻋﻠﻤﻴﺔ ﻣﺘﻘﺪﻣﺔ ﻟﺘﺸﺨﻴﺺ اﻟﻤﺮض وﻣﻜﺎﻓﺤﺘﻪ‪ ،‬ﻟﺬا ﻻ ﻧﺨﺘﺎر إﻻ ﻧﺨﺒﺔ ﻣﻦ اﻷﻃﺒﺎء اﻟﻤﺆﻫﻠﻴﻦ ذوي اﻟﻤﻬﺎرات‬ ‫اﻟﻄﺒﻴﺔ اﻟﻌﺎﻟﻴﺔ ﻟﻮﺿﻊ ﺧﻄﺔ اﻟﻌﻼج اﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‪.‬‬ ‫ﺑﺪءا ﻣﻦ اﻟﺘﺸﺨﻴﺺ‬ ‫ﺗﻀﻊ وﺣﺪة رﻋﺎﻳﺔ اﻟﺴﺮﻃﺎن اﻟﺘﺎﺑﻊ ﻟﻠﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ دﺑﻲ ﻋﻼج اﻟﺴﺮﻃﺎن ﻧﺼﺐ ﻋﻴﻨﻴﻪ ً‬ ‫وﻋﻼج اﻵﺛﺎر اﻟﺠﺎﻧﺒﻴﺔ ﻟﻸدوﻳﺔ واﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻋﻠﻰ ﻧﺴﺐ اﻟﻨﺠﺎة ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻤﺮض؛ وﻳﺤﺮص اﻟﻤﺘﺨﺼﺼﻮن ﻟﺪﻳﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﻋﻼج‬ ‫ﺳﺮﻳﻊ ودﻗﻴﻖ‬ ‫ﺗﺸﺨﻴﺺ‬ ‫ﻛﻞ ﻣﺮﺣﻠﺔ ﻣﻦ ﻣﺮاﺣﻞ اﻟﺴﺮﻃﺎن‪ .‬وﻧﻀﻊ ﺑﻴﻦ أﻳﺪﻳﻜﻢ ﺗﻘﻨﻴﺎت ﻋﻠﻤﻴﺔ ﺣﺪﻳﺜﺔ ﻟﻠﻮﺻﻮل إﻟﻰ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫وإرﺳﺎء ﺧﻄﻂ اﻟﻌﻼج ودﻋﻢ اﻟﻤﺮﺿﻰ ﺑﺄﻧﻤﺎط اﻟﻌﻼج اﻷﺧﺮى ﻟﺘﺨﻔﻴﻒ اﻵﺛﺎر اﻟﺠﺎﻧﺒﻴﺔ وﺗﻘﺪﻳﻢ ﺣﻴﺎة أﻓﻀﻞ ﻟﻬﻢ‪.‬‬

‫ﺧﺪﻣﺎت رﻋﺎﻳﺔ اﻟﺴﺮﻃﺎن اﻟﻤﻘﺪﻣﺔ‪:‬‬ ‫• ﻃﺐ اﻷورام واﻟﺪم‬ ‫• ﻃﺐ اﻷورام واﻟﺪم ﻟﻸﻃﻔﺎل‬ ‫• اﻟﻌﻼج اﻹﺷﻌﺎﻋﻲ ﻟﻄﺐ اﻷورام ﺑﺘﻘﻨﻴﺎت ﻃﺒﻴﺔ ﻣﺘﻘﺪﻣﺔ ﺟﺪﴽ‬ ‫• ﺟﺮاﺣﺎت اﻷورام ﻓﻲ ﺟﻤﻴﻊ اﻟﺘﺨﺼﺼﺎت‬ ‫• ﻗﺴﻢ ﺗﺸﺨﻴﺺ اﻟﺴﺮﻃﺎن ﺑﺎﻟﺘﺼﻮﻳﺮ اﻟﺒﻮزﻳﺘﺮوﻧﻲ‬ ‫• اﻟﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟﺘﻠﻄﻴﻔﻴﺔ‬ ‫• ﻋﻼج اﺳﺘﺌﺼﺎل اﻟﺴﺮﻃﺎن ﻟﻌﻼج ﺣﺎﻻت ﺳﺮﻃﺎن اﻟﻐﺪة اﻟﺪرﻗﻴﺔ‪.‬‬ ‫• ﻳﻌﺘﻤﺪ ﻣﻨﻬﺠﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﺷﻤﻮل ﺟﻤﻴﻊ اﻟﺘﺨﺼﺼﺎت اﻟﻄﺒﻴﺔ ﺑﺎﻻﺳﺘﻌﺎﻧﺔ‬ ‫ﺑﺨﺪﻣﺔ اﻻﺳﺘﺸﺎري ﺿﻤﻦ ﺷﺒﻜﺔ رﻋﺎﻳﺔ ﻣﺎﻳﻮ ﻛﻠﻴﻨﻚ‬

‫ﺗﻘﺒﻞ اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻷﻣﺮﻳﻜﻲ دﺑﻲ ﻣﻌﻈﻢ ﺧﻄﻂ اﻟﺘﺄﻣﻴﻦ اﻟﺼﺤﻲ اﻟﻜﺒﺮى‪ُ ،‬ﻳﺮﺟﻰ اﻻﺗﺼﺎل ﻋﻠﻰ اﻟﺮﻗﻢ ‪(+971) 800 - 5500‬‬

‫‪MOHAP - ZY03135 - 26/02/2018‬‬

‫ﻟﺤﺠـﺰ ﻣﻮﻋﺪ‪ُ ،‬ﻳﺮﺟﻰ اﻹﺗﺼـﺎل ﻋﻠﻰ اﻟﺮﻗـﻢ ‪ +971 4 377 6369‬أو زﻳﺎرة اﻟﻤﻮﻗﻊ اﻹﻟﻜﺘﺮوﻧـﻲ ‪www.ahdubai.com‬‬


‫ﺎ‬

‫والنساء‪ ،‬فحص تنظير القولون‪ ،‬وأمراض القلب‪،‬‬

‫استبدال الركبة‪ ،‬واألمراض الجلدية‪ ،‬وسرطان الثدي؛‬

‫وبرامج الحمل والوالدة‪.‬‬ ‫ﺎ ا‬

‫ودو‬

‫ﺎ‬

‫ا ﱪا‬

‫ﻧ‬

‫ا ﻮ ﻮﻳ ا‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﻮ‬

‫ﻮﻧ ﺎ‬ ‫ا‬

‫توعية حول سرطان الثدي‪ ،‬على سبيل المثال‪،‬‬

‫ﻤ‬

‫نحن ندرك قيمة الوعي العام والتعليم في تنمية‬

‫السكان األصحاء‪ .‬والمؤسسات الصحية الخاصة‬

‫‪ l 14‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫أساسية لتمكين المجتمع عندما يتعلق األمر‬

‫بصحتهم‪ .‬ولعب المستشفى األمريكي دبي‬ ‫ً‬ ‫ناشطا في هذا الشأن‪ .‬لقد أطلقنا حملة‬ ‫دورا‬ ‫ً‬

‫نقدم فيها خصومات خاصة على الفحص بالتصوير‬ ‫ّ‬ ‫الشعاعي للثدي وفحص الثدي بالموجات فوق‬

‫الصوتية‪ .‬إن الوعي بالتعامل مع الضغط واإلجهاد‬

‫هامة أخرى يتم تنفيذها بالتنسيق مع‬ ‫هو مبادرة ّ‬

‫شرطة دبي حيث نقوم بمهام طبية في مختلف‬

‫أيضا بشهر التغذية‬ ‫المناطق المحرومة‪ .‬ونحتفل ً‬

‫لتعزيز تناول الطعام بوعي‪ ،‬والذي ينطوي على‬

‫الوعي باإلشارات الداخلية والخارجية التي تؤثر على‬ ‫الرغبة في تناول الطعام‪ ،‬واختيار األطعمة وكمية‬

‫استهالكها وطريقة تناولها‪ .‬وسنستمر في إنشاء‬

‫حمالت مماثلة لخدمة المجتمع ورفع مستوى‬

‫تنظيم الوعي الصحي فيه‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪17 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳﺮ اﻟ ﺤﺔ اﻟ ﻮﻳﺘﻲ ﻣ‬

‫ن‬

‫وﻳ ا‬ ‫دا‬

‫و ا‬

‫ا ﺎﻧﻮﻧ‬ ‫ﺎ‬

‫و‬

‫ﺴ‬

‫ا‬

‫ا ﻮﻳ‬ ‫ﻮ‬

‫وا ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫وا‬ ‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫لا‬

‫ا‬

‫ﻮاﻧ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ا‬

‫وا دا ﻳ و‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﻧ ﺎ‬ ‫ﻮ‬

‫قال الحربي على هامش افتتاحه مؤتمر “التحديثات‬

‫في الطب” الذي أقامته الجمعية الطبية الكويتية‬ ‫برعاية سمو أمير البالد الشيخ صباح األحمد الجابر‬

‫الصباح بمشاركة عربية ودولية إن مشروع قانون‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫اﻟﺘ ﻣ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎء اﻟ‬

‫ﻳﺎ‬

‫ﻴﺔ ﺣﻴ إ‬

‫الخبرات والبحوث واالستفادة منها لتطوير سياسات‬ ‫المرضى وسالمتهم‪ .‬ولفت إلى ثقته بخروج‬

‫من المهم عقده لتسليط الضوء على أهم تلك‬

‫وبروتوكوالت الرعاية الصحية المراعية لحقوق‬

‫المؤتمر بتوصيات مهمة تتفق مع علم ومخزون‬ ‫وزارة الصحة التواصل مع الجمعية الطبية الكويتية‬

‫المجتمعي ليس مقتصرا على النطاق المحلي‬

‫ببرامج عمل الوزارة التي هي جزء من برنامج عمل‬

‫الطب المختلفة وتطوير وتحديث فروعه إليمانها‬

‫خبرات األطباء المشاركين مشيرا إلى استعداد‬

‫لوضع التوصيات موضع التنفيذ واالستفادة منها‬

‫الحكومة والخطة اإلنمائية للدولة‪.‬‬

‫الحربي قال إن الصحة هي المحرك الرئيسي لخطط‬

‫وزارة الصحة ودعمها لجهود الجمعية الطبية الكويتية‬

‫الذي نعتز بأن تمثل الجمعية الطبية وجمعيات النفع‬

‫البالد من أجل زيادة الثقة وضمان حقوق وسالمة‬

‫كما أعرب عن اعتزاز وزارة الصحة “بما حققته من‬

‫المرضى ومراعاة معايير منظمة الصحة العالمية‪.‬‬ ‫وفي كلمة ألقاها نيابة عن راعي المؤتمر في‬

‫افتتاح أعماله‪ ،‬شدد الوزير الحربي على أن الرعاية‬

‫إنجازات موثقة بمؤشرات علمية وتقارير منظمة‬

‫الصحة العالمية والمنظمات الدولية لناحية التغطية‬

‫الصحية الشاملة وارتفاع متوسط األعمار المتوقعة‬

‫عند الميالد وخفض معدالت وفيات الرضع‬

‫والقضاء على شلل األطفال وتحقيق معدالت عالية‬

‫والتفاني في العمل لتعزيز مسيرة التنمية الشاملة‬

‫من جانبه أكد رئيس المؤتمر رئيس مجلس إدارة‬

‫البالد بجميع التخصصات وبمختلف مستويات‬

‫أن أهمية المؤتمر متأتية من الرعاية السامية‬

‫تقديمها‪ .‬وأضاف أن القائمين على المؤتمر‬

‫التطوير المستمر لألداء الطبي والفني واإلنساني‬

‫ومواكبة المستجدات العالمية المتالحقة وتبادل‬

‫‪ l 16‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الخدمات اإلنسانية للعالم أجمع‪.‬‬

‫وأضاف أن الجمعية الطبية ترجمت نهج سمو أمير‬

‫المشاركة في تقديم الخدمات والرعاية الصحية‬

‫العالمية في العلوم والممارسة الطبية بجميع‬

‫يجسدون الرؤية الثاقبة واإلدراك الواعي ألهمية‬

‫الراسخ بأنه ال توجد حدود جغرافية في تقديم هذه‬

‫العام ذات العالقة بالصحة ركيزة أساسية فيه”‪.‬‬

‫للتغطية بالتطعيمات األساسية”‪.‬‬

‫من خالل التطوير المستمر للرعاية الصحية في‬

‫أو اإلقليمي بل أيضا المشاركة بجميع مجاالت‬

‫البالد (قائد العمل اإلنساني) بإبرامها اتفاقية‬

‫السامية للمؤتمر “تضعنا جميعا أمام مسؤولياتنا‬

‫التخصصات”‪ .‬وأكد ضرورة بذل الجهود المخلصة‬

‫ولفت إلى أن اهتمامات الجمعية الطبية بدورها‬

‫المزيد من اإلنجازات بأداء النظام الصحي في البالد‬

‫والطفولة دون سن ‪ 5‬سنوات ووفيات األمومة‬

‫اإلنسانية والمهنية لمتابعة أحدث المستجدات‬

‫كل يوم متغيرات جديدة تحدث في العالم لذا كان‬

‫المتغيرات والتحديثات الحاصلة حول العالم‪.‬‬

‫حماية األطباء من االعتداءات ما زال معروضا على‬

‫الرامية إلى اإلرتقاء بمستوى الرعاية الصحية في‬

‫اﻟﻔﺘﻮ‬

‫اﻟﺘ‬

‫ﻳ‬

‫التحديثات في الطب مجاله واسع ومتجدد ويحمل‬

‫وبرامج التنمية المستدامة “ونطمح إلى تحقيق‬

‫جدول أعمال اللجنة الصحية البرلمانية‪ .‬وأكد حرص‬

‫ا‬

‫تعاون مع منظمة أطباء بال حدود حتى تتمكن من‬ ‫للعديد من المناطق المضطربة فضال عن قيام‬

‫الجمعية بحمالت طبية تطوعية في شتى بقاع‬

‫األرض لتقديم الخدمة الطبية لمحتاجيها‪.‬‬

‫وذكر أن الجمعية الطبية تسعى من خالل المؤتمر‬

‫إلى تمهيد الطريق نحو تأسيس آلية إقليمية ودولية‬ ‫فاعلة لالستفادة بكل جديد بمجال الرعاية الصحية‬ ‫ألجل رفع القدرة على التعامل الوقائي وتواصل‬

‫المؤسسات الوطنية بعضها ببعض وتوحيد قدراتها‬

‫بمجال جمع المعلومات الصحية وتحليلها وتبادلها‪.‬‬

‫الجمعية الطبية الكويتية الدكتور محمد المطيري‬

‫وأوضح أن المؤتمر يهدف إلى مناقشة أحدث‬

‫ألعماله وتناوله مختلف الجوانب المتعلقة بموضوع‬

‫والنساء والوالدة والجراحة العامة وطب العناية‬

‫العلمية في مجال الطب بما ينفع البالد ويعم‬

‫الطبية مبينا أن عدد المسجلين عبر موقع المؤتمر‬

‫التحديثات في الطب عالوة على متابعة التطورات‬

‫عليها بالفائدة‪ .‬وقال المطيري في كلمته إن مؤتمر‬

‫المستجدات العلمية في تخصصات طب األطفال‬ ‫المركزة والباطنية وأساسيات التعليم واألخالقيات‬ ‫بلغ ‪ 1800‬طبيب فيما بلغ عدد الحضور ‪ 600‬طبيب‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪19 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ﻟ‬ ‫ﻛ وﻳ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻮﻳ‬

‫ﻤ ﺎا ﻮ ا‬ ‫ﺎو‬

‫ا ﻮﻳ ا و‬

‫ﺮاﺣﺔ اﻟﻌﻴﻮ‬

‫ا ﻛﻮ‬ ‫ا‬

‫اد ا‬

‫لا‬

‫ﺎا ا‬

‫ا ﻤ‬ ‫ا‬

‫ا ‪19‬‬ ‫ا‬

‫ﻮﻳ‬

‫ﻮ‬

‫اﻮﻳ ا ﻛﻮ‬

‫ﻳ ﺮ ا‬ ‫ا ا‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻛ‬

‫ﺎﻳ‬

‫وﻳ ا‬

‫ﺎء اﻟ ﻮﻳﺘﻴ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻮا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫لا‬ ‫ﻧ‬

‫د و ﺎ ﻛﺎ ﻳ‬

‫ﻧ ﺎا‬ ‫ﻳا‬

‫لا‬

‫ا ﺘ ﻴ ﻳﻦ ﻋﺎ ﻴﺎ‬ ‫ﻤﻮ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮد‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﻤ ﻳ ا ﻳ‬

‫ﺎ ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ا و ا‬

‫ﺎ ﺴ‬

‫جاء ذلك في كلمة للوزير الحربي خالل افتتاح مؤتمر الكويت الدولي الـ‪ 19‬لطب‬

‫ً‬ ‫درعا تذكاريا لمخترع العرب لجهاز المنظار الجراحي ذاتي التنظيف‬ ‫وقدم الحربي‬

‫المساعد لشؤون طب االسنان والرقابة الدوائية بوزارة الصحة الدكتور يوسف‬

‫داودي دانهام‪ ،‬لمساهمة االختراع في تقليل مدة العمليات الجراحية وتخفيف‬

‫وجراحة العيون (التطورات في امراض وجراحة الشبكية) ألقاها نيابة عنه الوكيل‬ ‫الدويري‪ .‬وأوضح ان المؤتمر الذي تنظمه وحدة الشبكية بمركز (محمد البحر‬

‫للعيون) التابع لوزارة الصحة جاء بمشاركة دولية واسعة لمتخصصين في امراض‬

‫د‪ .‬أحمد نبيل‪ ،‬والذي حصل على تزكية وتشجيع وزير الصحة البريطاني اللورد‬ ‫معاناة المرضى‪.‬‬

‫وجراحة الشبكية وشهد اجراء فحوصات وتشخيص لحاالت مرضية واجراء عمليات‬

‫وكرم د‪ .‬دانة الحقان لفوزها بجائزة األمل لألطفال المصابين بالتشنج الطفلي‬

‫المعرفة العلمية والتجارب المهنية مؤكدا حرص (الصحة) على تحقيق االهداف‬

‫واستقبل الحربي ايضا فريق “شفاء الطبي اإلنساني”‪ ،‬والذي يضم ما يقارب‬

‫جراحية للحاالت المتقدمة منها‪.‬‬

‫وأفاد بأن المؤتمر يهدف الى صقل خبرات االطباء الكويتيين عن طريق تبادل‬

‫لعام ‪ 2017‬على مستوى العالم والتي تقدمها المؤسسة األميركية لطب‬ ‫ً‬ ‫سنويا للمتميزين في تشخيص تلك الحاالت‪.‬‬ ‫المخ وأعصاب األطفال‬

‫المرجوة منه‪ ،‬مشيرا الى ان طب وجراحة امراض الشبكية يعد من اكثر المجاالت‬

‫من ‪ 30‬طبيبا كويتيا من مختلف التخصصات الطبية‪ ،‬يقدمون الدعم الطبي‬

‫الحديثة في هذا التخصص بما يسهم في رفع مستوى الخدمة الصحية للمرضى‪.‬‬

‫وتقديم أنواع العالجات النفسية‪ ،‬حيث حصل الفريق على جائزة ملتقى‬

‫الطبية تطورا مما يتطلب متابعة مستمرة من قبل االطباء للوسائل والتقنيات‬

‫من جانبه اكد رئيس المؤتمر رئيس وحدة امراض الشبكية بمركز (البحر للعيون)‬ ‫الدكتور جمال الكندري في كلمة مماثلة ان المؤتمر يهدف الى تبادل الخبرات‬

‫والمعرفة العلمية معربا عن امله في الخروج بنتائج تعود بالنفع على المشاركين‪.‬‬

‫وأوضح الكندري ان المؤتمر يشهد مشاركة ‪ 12‬طبيبا متخصصا في امراض‬

‫وجراحة الشبكية يقدمون ‪ 48‬محاضرة و‪ 12‬ورشة عمل مبينا انه تم التجهيز الجراء‬

‫‪ 12‬عملية جراحية ستنقل تفاصيلها مباشرة للمشاركين لالستفادة من طرق‬

‫والنفسي لجرحى ومصابي الحروب والكوارث من خالل اجراء العمليات الجراحية‬ ‫مبادرات الشباب التطوعية واإلنسانية كأفضل فريق تطوعي إنساني من بين‬ ‫ً‬ ‫فريقا من جميع أنحاء الوطن العربي ويقدم الفريق خدماته خالل رحلة‬ ‫‪820‬‬

‫تستغرق الخمسة أيام يقوم الفريق خاللها بعالج المرضى في المستشفيات‬

‫ممن ال تتوافر لديهم القدرة على تسديد كلفة العالج كما يزور الالجئين‬ ‫في المخيمات ويقوم بتقييم الحاالت التي تستدعي استكمال العالج‬ ‫بالمستشفيات مع تحمل كافة التكاليف‪.‬‬

‫شمل التكريم كذلك د‪ .‬محمد السويدان والذي اختير من قبل كلية الطب في‬

‫التشخيص واسلوب اجراء العمليات‪ .‬وذكر ان المحاضرين يمثلون دول الواليات‬

‫جامعة تورونتو الكندية المصنّ فة كأحد أفضل عشر كليات طب في العالم حيث‬

‫المتحدة واالردن‪.‬‬

‫منذ تأسيس الكلية‪.‬‬

‫المتحدة االميركية وسويسرا وكندا واسبانيا وهونج كونج واالمارات العربية‬

‫اختير كأحد أفضل ثالثة خريجين على مستوى جميع األقسام ومن جميع الدفعات‬

‫ﺴ اﻻ ﺎد ا و‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا ﺎ ‪2017‬‬ ‫ا‬

‫و‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ﻮد ﺎ‬

‫ﻤﻮ ا‬ ‫ﺎ‬

‫د‬

‫اﻣﺮ‬

‫ﺎ‬

‫اﻟﻌﺎ ‪2017‬‬

‫دﻳ ﺎ‬

‫ا ﻤ ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎن ا‬

‫ﺴ اﻻ ﺎد ا و‬

‫ﺎن‬

‫‪2017‬‬

‫ﻳا‬

‫و‬

‫دﻳ ﺎ‬ ‫ﺎا‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫د‬

‫ﺎن ا‬ ‫ا‬

‫وطورت جميع مهام مؤسسة الحسين للسرطان‪،‬‬ ‫تجدر اإلشارة إلى أن األميرة دينا مرعد أسست‬ ‫ّ‬ ‫وقادت أعمالها كمدير عام من عام ‪ 2002‬وحتى حزيران ‪ ،2016‬كما ّ‬ ‫تولت منصب الرئيس الفخري للبرنامج‬

‫األردني لسرطان الثدي‪ ،‬وقادت الكثير من األعمال المرتبطة بمحاربة التبغ والتدخين‪ ،‬فضال عن أنه تم‬

‫مجرد وردي”‪ ،‬للشخصيات العالمية التي لها تأثير قوي في الكفاح‬ ‫اختيار سموها ضمن قائمة “أكثر من ّ‬ ‫ضد سرطان الثدي‪ .‬أما على المستوى الدولي‪ ،‬فهي حاصلة على عدة جوائز وأوسمة عربية ودولية من‬

‫مؤسسات معنية بمكافحة السرطان وسرطان الثدي‪ ،‬فضال عن أنها تتبوأ العديد من المناصب الدولية‬ ‫المرموقة في هذا المجال‪.‬‬

‫‪ l 18‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪21 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫اﻟ ﻛﺘﻮ‬

‫ﻛﻤ‬

‫ﻮ‬

‫اﻟﺤ ﻮ‬

‫ا ول‬

‫وا ا‬

‫لا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺘ ﻔ‬

‫ﻧﺎ‬

‫اﻟﺘﺨ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺣﺎ ﻋ‬

‫ﻤ‬

‫ﻬﺎ‬

‫ﻮل‬

‫ا‬

‫ا‬

‫اﻋﺘﺎﻤ ﻛ ﺮﻛ‬

‫اﻳ‬

‫وا‬

‫ﻴ ﻟﻌﻼ ﻣﺮا‬

‫اﻟ‬

‫الصحية في مجلس األعيان عن أهمية التعليم‬

‫الطبي المستمر وفائدة هذا البرنامج‪ .‬وأكد‬

‫على ضرورة االهتمام بالبحث العلمي‪ ،‬وأشاد‬ ‫بالمستشفيات التعليمية في القطاع العام‬

‫والخاص وطالب بزيادة فرص التدريب لألطباء‬

‫الخريجين الجدد خاصة مع ازدياد أعدادهم بشكل‬

‫كبير خالل السنوات األخيرة‪.‬‬

‫الدكتور أيمن حمودة‪ ،‬استشاري امراض القلب‬ ‫والشرايين‪ ،‬عرض بعض األبحاث العلمية التي‬

‫نشرت في أمراض القلب والشرايين الذي خالل‬

‫السنوات الماضية وذكر أهمية البحث العلمي في‬

‫األردن والذي يعتبر من أقل الدول في العالم‪.‬‬ ‫ا ﱪﻧﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا دﻧ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫وا ﺴ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎل ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎون‬

‫ﺎ ا ﺎ‬ ‫ن‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ون ا دن‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻮ‬

‫ا ﻛﻮ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫و ﻧﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫اﻳ‬

‫ا ﻤﻮ‬

‫وا‬ ‫ا‬

‫ﱪ‬

‫ا‬

‫الطبية المتميزة التي يحظى بها األردن في مجال‬

‫معالجة أمراض القلب للكبار واألطفال‪ ،‬وأثنى على‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻮﻳ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺴ‬

‫ا ﺴﺎد‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫وا‬

‫ﺎﻳ و ﻳ ا‬

‫اﺴ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا و‬

‫و ا‬

‫ا ول‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎون‬

‫لا‬

‫ﻛ‬

‫الذي أشرف على تنظيم البرنامج‪ ،‬أنه يعتبر األول‬

‫من نوعه وقد شارك فيه عدد كبير من المحاضرين‬

‫والباحثين من مختلف القطاعات الصحية في المملكة‪.‬‬ ‫كما تحدث الدكتور يوسف القسوس رئيس اللجنة‬

‫ﺴ‬

‫اﺴ‬

‫ﺮ اﻟ ﻮﻳﺘﻲ اﻟ ﺎ‬

‫ا و‬

‫ﻣﺮا‬

‫في تطوير الخطط العالجية‪.‬‬ ‫ا‬

‫كما تم عرض دراسات عدة أشارت الى أن السبب‬

‫ولهذا فمن الضروري زيادة عدد األبحاث العلمية في‬ ‫هذا المجال‪.‬‬

‫وعبر الدكتور سعد جابر رئيس جمعية أطباء القلب‬

‫األردنية عن تقديره لجميع القائمين والمشاركين‬

‫في هذا البرنامج مؤكدا استعداد الجمعية‬

‫للمشاركة في أي نشاطات علمية تساهم‬

‫في التعليم الطبي المستمر واستعرض أهم‬

‫النشاطات التي نظمتها الجمعية خالل السنوات‬

‫القليلة الماضية‪.‬‬

‫ﺮاﺣﺔ اﻟﺜ‬

‫جميع الفعاليات واألنشطة العلمية التي تساهم‬

‫ا‬ ‫دا‬

‫أمراض القلب كمركز تميز لعالج أمراض القلب‪.‬‬

‫القلب والشرايين والمسؤول عن البرنامج التعليمي‬

‫وركز الحموري‪ ،‬في كلمة له بالمناسبة‪ ،‬على‬

‫ا‬

‫من هيئة االعتماد المشتركة الدولية ‪ JCI‬في مجال‬

‫بدوره‪ ،‬قال الدكتور محمود زريق استشاري أمراض‬

‫دور أطباء القلب األردنيين في تحقيق السمعة‬

‫ﻳ ﺎ‬

‫الدكتور الحموري أعلن بهذه المناسبة عن حصول‬

‫الرئيسي للوفاة في األردن هو أمراض القلب؛‬

‫المستشفى التخصصي على شهادتي اعتمادية‬

‫ﻤ‬

‫اﻳ‬

‫المستشفيات الخاصة التعليمية على مساهمتها‬

‫هذا المجال عدم توفر الدعم المادي والمعنوي‪.‬‬

‫في توفير فرص لتدريب األطباء الشباب‬

‫ا‬

‫ومن أهم أسباب تراجع عدد األبحاث العلمية في‬

‫وقال إن المستشفى يحرص على تفعيل دوره‬

‫التوعوي بإطالق حمالت متخصصة حول األمراض‬

‫اﻟﺘ ﻮ‬

‫ﻴﺔ‬

‫«واجب والتزام»عليه كمؤسسة عالجية أهلية‪،‬‬

‫مؤكدا أهمية أن يتشارك الجميع في جهود تطوير‬

‫البرامج الوقائية والعالجية المتخصصة للحد من‬

‫انتشار أمراض وأورام الثدي التي تهم شريحة‬

‫كبيرة من المجتمع‪ .‬الدكتور المطوع أضاف أن أنماط‬

‫التي يمكن الحد منها بنشر التوعية الصحية المالئمة‬

‫الحياة المعاصرة قد تؤدي إلى تزايد انتشار بعض‬

‫الرئيس التنفيذي في مستشفى السالم الدولي‬

‫خير من العالج)‪ ،‬الفتا إلى أن المستشفى استمر‬

‫في ارتفاع نسب اإلصابة بمختلف األمراض المزمنة‪،‬‬

‫«السالم الدولي» لمساندة كل الجهود لمكافحة‬

‫الثدي (الماموجرام والسونار) لمدة عشر سنوات‬

‫وا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻳﺎ‬

‫الدكتور أيمن المطوع ألقى كلمة أكد فيها سعي‬ ‫األمراض المزمنة ومنها أورام الثدي‪ ،‬موضحا ان‬

‫المستشفى داعم دائم بالرعاية والمشاركة في‬

‫‪ l 20‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫وخاصة ما يتعلق بأورام الثدي إيمانا منه بأن (الوقاية‬

‫في هذا الصدد بتقديم خدمة الفحص المبكر ألورام‬

‫متتالية بشكل شبه مجاني خالل شهر رمضان من‬

‫كل عام‪ .‬كما اعتبر أن المشاركة في المؤتمر هي‬

‫السلوكيات والعادات غير الصحية كعوامل مساهمة‬

‫مشددا على أن ذلك يتطلب خططا طويلة األمد‬ ‫وتعاونا مستمرا بين مختلف المؤسسات الطبية‬

‫لتحصين المجتمع من تلك األمراض ومكافحة‬ ‫األسباب التي قد تؤدي الى انتشارها‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪23 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﺴﻤﻮ ا‬

‫ﻮ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻧ ﻮ‬

‫اﻟ ﻴ ﻣﺤ‬

‫ل‬

‫ﺑﻦ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻮ ﻧﺎ‬

‫و‬

‫ﻳ‬

‫ﻣ ﺘ ﻔ‬

‫ود‬

‫ﱪ‬

‫ا و‬

‫ﻮن د‬

‫اﻮ ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻛ د‬

‫ﻟ ﺎﻤ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫د‬

‫ل ا‬

‫ﻧ‬

‫ً‬ ‫فعليا منذ العام المنصرم‪ ،‬واطلع سموه على التجهيزات الطبية الحديثة التي جهز بها المستشفى‬ ‫وتجول سموه ومرافقوه في أرجاء المستشفى الذي بدأ عمله‬

‫الذي يستقبل الحاالت المرضية من اإلبل‪ ،‬ويجري عمليات جراحية متقدمة للحاالت المرضية المستعصية‪ .‬وتفقد سموه خالل جولته المختبر الخاص بالجمال والمجهز‬ ‫بأحدث التقنيات العالمية‪.‬‬

‫‪ 6‬ﻣﻼﻳ‬ ‫ﺴ‬

‫ا ﺎ‬

‫لا‬

‫ﻳ‬ ‫ا‬

‫ا ا‬ ‫د‬

‫ﺎل ا‬ ‫ا‬

‫و ﺎ‬

‫وا‬

‫ﻛﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫اﻻ‬

‫ﻮ ا‬ ‫ﺎ‬

‫‪20‬‬

‫ﺴ ا‬

‫ﺎ ا‬ ‫‪21‬‬

‫ا و‬

‫ﻮن د‬

‫اد‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ﻟﻼ‬

‫ا‬

‫ﺎء ﺑﺎ ﺑﺤﺎ اﻟ‬

‫في مجاالت التعليم والعالج والبحوث والتي عادت‬

‫«الجليلة»‪ ،‬أن العلماء في جميع أنحاء العالم‬

‫ان تهيئة بيئة رائدة ومتطورة للبحث الطبي يعتبر‬

‫الوقاية والعالج من األمراض التي تصيب البشر‪،‬‬

‫رؤيتها من أجل وضع الدولة في صدارة مجال االبتكار‬

‫الطبية يؤكد مجددا التزام «الجليلة» بإدماج البحث‬

‫بالنفع على أبناء اإلمارات والشعوب األخرى حيث‬

‫ﺎ‬

‫من صميم أولويات المؤسسة وذلك تماشيا مع‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻧ‬

‫‪76‬‬

‫تركز المنح األساسية على األبحاث في مجال‬

‫السرطان وأمراض القلب واألوعية الدموية‬

‫والسكري والصحة العقلية والسمنة والتي تعتبر‬

‫ﻴﺔ‬

‫الطبي لالرتقاء بحياة األفراد‪.‬‬

‫ﺎل ا‬

‫وأكد سموه أن مركز األبحاث التابع لمؤسسة‬

‫«الجليلة» يشكل بادرة عظيمة إلنجاز القفزة المقبلة‬

‫في مجال البحث الطبي ويوفر الفرصة لمجتمع‬

‫يواصلون البحث عن إجابات حول األسباب وطرق‬ ‫مشيرة إلى أن االستثمار في مجال األبحاث‬

‫واالبتكار في نسيج استراتيجية الرعاية الصحية‬

‫طويلة األمد في الدولة‪ ،‬حيث من شأن األبحاث‬

‫الطبية أن تنقذ أرواح البشر وتمهد الطريق أمام‬ ‫عالم أكثر صحة لألجيال القادمة‪.‬‬

‫ﺎل ا ﺎد‬

‫أولويات األبحاث الخمسة للمؤسسة‪ .‬كما تم تقديم‬

‫اإلمارات لالنضمام للمؤسسة في سعيها نحو‬

‫أنحاء الدولة بما فيها جامعة محمد بن راشد للطب‬

‫ستساعد في التصدي له مباشرة‪ ،‬الفتا إلى أن‬

‫األبحاث الطبية هو مسألة حاسمة لرخاء الدولة ما‬

‫أسهمت في بناء مجتمع يضم كبار العلماء الذين‬

‫من المهنيين وأهل اإلحسان والشركات في الدولة‬

‫المنح إلى علماء من مؤسسات طبية في سائر‬

‫فهم المرض والنهوض بالمعارف العلمية التي‬

‫والعلوم الصحية وهيئة الصحة في دبي وجامعات‬

‫البشائر التي تحملها هذه المؤسسة الجديدة‬

‫والعلوم الحديثة في دبي‪ ،‬فيما تم منح أربعة‬

‫سيتعاونون سويا من أجل الوصول إلى اكتشافات‬

‫اإلمارات والشارقة وخليفة للعلوم والتكنولوجيا‬ ‫طالب طب إماراتيين زماالت بحثية طبية في‬

‫مؤسسات دولية شهيرة‪ .‬قال سمو الشيخ أحمد‬

‫بن سعيد آل مكتوم رئيس مجلس أمناء مؤسسة‬ ‫«الجليلة» إن المؤسسة عملت منذ إنشائها على‬

‫توفير عدد كبير من برامج الرعاية الصحية المبتكرة‬

‫‪ l 22‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫علمية فارقة‪.‬‬

‫د ﺎ ا‬

‫وا‬

‫ﺎ‬

‫من جانبها ذكرت الدكتورة رجاء القرق‪ ،‬عضو‬ ‫مجلس أمناء رئيسة مجلس إدارة مؤسسة‬

‫من جهته أوضح الدكتور عبد الكريم العلماء الرئيس‬

‫التنفيذي لمؤسسة «الجليلة» أن إحراز التقدم في‬ ‫يدفع جهود المؤسسة الرامية لجذب الدعم المالي‬

‫ألن مهمتها هي إلهام التقدم الطبي الذي يعود‬

‫بالنفع على األجيال المستقبلية ويدعم رؤيتها في‬

‫أن نكون في طليعة االبتكار الطبي العالمي‪ ،‬مؤكدا‬

‫أن استثمارات اليوم في األبحاث الطبية ستقطع‬

‫شوطا طويال في ضمان توفير خيارات عالج أفضل‬

‫لألجيال القادمة‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪25 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫و‬

‫ول ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎن‬

‫ا‬

‫ﺑﺘ ﻔﺔ ‪ 220‬ﻣ ﻴﻮ‬

‫ا ﱪو ﻮن‬

‫ً‬ ‫سنويا‬ ‫سيقدم خدمات عالجية إلى ‪ 1300‬مريض‬ ‫ً‬ ‫الفتا إلى أن تقنية البروتون‬ ‫من الدولة وخارجها‪،‬‬

‫تتميز بأنها تصيب الخاليا السرطانية‪ ،‬دون أن تسبب‬ ‫ً‬ ‫تلفا للخاليا واألنسجة المحيطة بها‪.‬‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و ﺎل‬ ‫ا ﱪو ﻮن‬ ‫دان‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ‪46‬‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﺎﻻ ا و‬

‫ا‬

‫ا ﱪو ﻮن‬

‫ا ﺎ‬

‫و ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫دان ا‬

‫ا ﺴﺎﻳ ا‬

‫)ﻧ ﻮ ‪220‬‬

‫ﺎا‬

‫ﻮن د‬

‫ﻛ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫و ﻮن ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﻮ اﻮ‬

‫و‬

‫وا‬

‫ﺎﻳ‬ ‫(‬

‫وا‬ ‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا و‬

‫ﻳ‬

‫ﺎون‬

‫ﻳ ﺎﻧ ﺎ و ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﻣﻦ ﻧﻮﻋ‬

‫ﺎن‬

‫اﻛ‬

‫ا ﻮﻳ و‬ ‫‪60‬‬

‫ا‬

‫إ ﻣﺮﻛ ﻋﻼ اﻟ‬

‫اﻟﺨ ﻴﺞ اﻟ‬

‫ا ول‬ ‫ﻤ‬

‫ﻛ‬

‫ﻤﻮ‬

‫ﻮن دوﻻ‬

‫من المقرر االنتهاء من تنفيذ المشروع واستقبال‬

‫المرضى في الربع األخير من العام المقبل‪.‬‬

‫أكد سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل‬ ‫نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة‬

‫أن وجود مركز متخصص بتقنية البروتون لعالج‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫جديدا لمرضى‬ ‫أمال‬ ‫مرضى السرطان يعطي‬ ‫ً‬ ‫خصوصا بعد أن أثبت نجاحه‬ ‫السرطان بالدولة‪،‬‬ ‫ً‬ ‫في عالج األورام بنسب عالية ً‬ ‫مؤكدا أن‬ ‫جدا‪،‬‬

‫المشروع يسهم في تعزيز مكانة اإلمارات كوجهة‬ ‫متميزة للسياحة العالجية في المنطقة‪ ،‬خاصة أنه‬

‫سيستقبل حاالت من داخل وخارج الدولة‪.‬‬

‫وقال الدكتور محمود طالب آل علي المدير‬

‫التنفيذي لمؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان‬

‫اإلنسانية والعلمية‪« :‬إن منطقة الباهية ستشهد‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ومميزا لمنطقة‬ ‫مهما‬ ‫أمرا‬ ‫خالل الفترة القادمة‬ ‫الشرق األوسط‪ ،‬وذلك بإنشاء مستشفى‬

‫متخصص ومتكامل‪ ،‬خصص جزء منه لعمليات زراعة‬

‫ﻣ‬

‫اﻋ‬

‫ﻧ ﺎﺣﺎ ﻛ‬

‫ﻮﺻﺎ‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻮ‬ ‫دان‬

‫ﺎ ﺑﺎﻟ‬

‫ﻟ‬

‫ا ا‬

‫ﻛ‬ ‫دا‬ ‫ا ﻛﻮ‬

‫ا‬

‫ﻴﺔ‬

‫ﻋﻼ‬

‫ﻔﺎ‬

‫ﺔ ﻗﺎ‬

‫ﺑﻮ‬

‫ﻴﺔ اﻟ‬

‫ﻴ‬

‫ا‬

‫ﻮ ﻳ ﺎ ﺑ ﻮا ﻣﺮﻛ‬ ‫ﻲ‬

‫ﺳﻴﺎ‬

‫ﻳﻌ ا‬

‫ﺮﻳ ﻴﺎ‬

‫ﻮ اﻟﺘﻲ ﺣ‬

‫ﻧﻮا اﻟ‬ ‫ﺎ اﻟ‬

‫ﺎ‬

‫ﺳﺘﺎ ﺎ‬

‫وقال‪« :‬إن المركز سيعالج جميع أنواع السرطان‬ ‫ً‬ ‫خصوصا أورام األطفال وسرطان البروستاتا‪،‬‬

‫د ﻤ ﺎ‬ ‫ﻮﻳﺎ‬ ‫ﻮ‬

‫ا ﻤ‬ ‫ﺎل‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﺎ ا ﺴﻤ‬

‫‪ 6500‬ﻤ‬

‫وا ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎا ﻳ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ ا ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫على هامش افتتاح المؤتمر الخليجي الخامس‬

‫لجراحة السمنة‪ ،‬والذي انطلقت فعالياته في فندق‬ ‫كونراد دبي‪ ،‬بحضور ‪ 400‬طبيب ومتخصص من‬

‫سائر دول العالم‪ ،‬قال الدكتور الخفاجي أن الطريقة‬

‫أعطت نتائج إيجابية خاصة في حاالت السمنة التي‬ ‫تتراوح كتلة الجسم بها بين ‪ ،25-32‬إضافة لبعض‬

‫مضاعفات السمنة‪ .‬كما أشار إلى أن المستشفيات‬

‫الحكومية في الدولة تستخدم أحدث الطرق‬

‫العالمية المستخدمة في عالجات السمنة‪ ،‬ومنها‬

‫جراحة المنظار الفموي الذي بدأ مستشفى راشد‬

‫ونوه بأن‬ ‫التابع لهيئة الصحة بدبي باستخدامه‪ّ .‬‬

‫استخدام تقنية «البروتون» في الواليات المتحدة‬ ‫تقنية «سايبر نايف»‪ ،‬أو نظام «التصحيح الفائق‬ ‫ً‬ ‫جنبا إلى جنب مع العالج‬ ‫السرعة» الذي سيعمل‬

‫يستخدم لعالج السمنة غير المفرطة‪.‬‬

‫تدريب مجموعة أطباء من مواطني الدولة على‬

‫األميركية والمملكة المتحدة‪ ،‬كما سيوفر المركز‬

‫مستشفى القاسمي في الشارقة التابع لوزارة‬

‫الروبوت لعمليات جراحة السمنة‪ ،‬ما يعني أن‬

‫واألدوية العالمية‪ ،‬بما فيها بالون المعدة الذي‬

‫بتقنية «البروتون»‪ ،‬باإلضافة إلى تقديم خدمات‬

‫بدوره‪ ،‬قال الدكتور علي خماس استشاري‬

‫إلى برامج للرعاية الشاملة التي تتضمن الرعاية‬

‫السمنة بجمعية اإلمارات الطبية‪ ،‬رئيس المؤتمر‪:‬‬

‫الجديد منشأة طبية فريدة من نوعها في منطقة‬

‫المستخدمة‪،‬مثل تقنية تصغير المعدة عن‬

‫العالج الكيماوي‪ ،‬والعالج اإلشعاعي‪ ،‬إضافة‬

‫النفسية والجسدية للمريض‪ ،‬ما يجعل المركز‬

‫الشرق األوسط‪.‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫عالميا بقيادة الدكتور‬ ‫طبيا‬ ‫فريقا‬ ‫سيضم المركز‬

‫جراحة السمنة‪ ،‬رئيس شعبة اإلمارات لجراحة‬ ‫إن «المؤتمر ناقش أحدث التقنيات العالمية‬

‫طريق المنظار الفموي إضافة إلى استخدامات‬

‫الكبسولة الذكية أو ما يعرف بـ«بالون المعدة»‬

‫للتخلص من الوزن الزائد إضافة الستعراض آخر‬

‫كارول سيكورا‪ ،‬وهو خبير عالمي في عالج األورام‬

‫المستجدات العالمية في هذا المجال‪ .‬وأعلن‬

‫المتحدة ومستشار سابق بمنظمة الصحة العالمية‪،‬‬

‫لجراحات السمنة‪ ،‬في منطقة الشرق األوسط‬

‫والمؤهلة‪ .‬وقد حضر مراسم وضع حجر األساس‬

‫المنظمة العالمية‪ ،‬الفتا إلى أن هذه الخطوة‬

‫وعميد كلية الطب في جامعة باكينغهام بالمملكة‬

‫إضافة ألكثر من ‪ 100‬من الكوادر الفنية المتخصصة‬ ‫دومنيك مينور سفيرة المملكة البلجيكية في‬

‫ً‬ ‫موضحا أن مركز عالج السرطان بـ«البروتون»‬ ‫للخارج‪،‬‬

‫‪ l 24‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎا ا‬

‫المستشفيات الحكومية مواكبة ألحدث األجهزة‬

‫بالقطاعات الصحية في الدولة‪.‬‬

‫ﻳ‬

‫ا ﻛﻮ ﺎ‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫وتصل نسبة الشفاء باستخدام هذه التقنية إلى‬ ‫معدالت عالية ً‬ ‫جدا‪ ،‬ومن المقرر أن يتولى المركز‬

‫النخاع‪ ،‬األمر الذي يعد خدمة طبية جديدة توفر على‬

‫‪2017‬‬

‫ﻟ ﺮاﺣﺔ اﻟ‬ ‫ا‬

‫ﺔ‬

‫الصحة ووقاية المجتمع قام منذ ستة أشهر بإدخال‬

‫الدولة وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي‬

‫مرضى الثالسيميا واألمراض األخرى عناء السفر‬

‫ا‬

‫ﻛ‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫البريطاني إلى جانب لفيف من المسؤولين‬

‫الدكتور خماس‪ ،‬عن إطالق فرع للمنظمة العالمية‬

‫وشمال افريقيا وذلك ألول مرة منذ إنشاء‬ ‫تعتبر على درجة من األهمية ألطباء جراحة‬

‫السمنة في المنطقة‪ ،‬ألنها ستتيح لهم تبادل‬ ‫المعلومات والتجارب الناجحة وتعزيز وتطوير‬

‫مهارات األطباء العاملين في هذا المجال‪.‬‬


‫ﱪا‬

‫ﱪﻳﺎل ﻛﻮ‬

‫ّ‬ ‫للسكري‪،‬‬ ‫أعلن مركز إمبريال كوليدج لندن‬

‫التابع لشبكة مبادلة للرعاية الصحية‪ ،‬والمركز الشامل‬

‫في أبوظبي للعالج واألبحاث والوقاية والتوعية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫اختصاصيا‬ ‫طبيبا‬ ‫السكري‪ ،‬عن حضور ‪18‬‬ ‫العامة حول‬ ‫ً‬ ‫رائدا لتمثيل المركز في مؤتمر االتحاد الدولي‬ ‫ّ‬ ‫للسكري ‪ .2017‬استعرض المركز خالل المؤتمر‬ ‫ّ‬ ‫السكري والقائم على‬ ‫منهجه العالجي لمرضى‬

‫‪ 4‬محاور‪ ،‬عبر منصته التفاعلية الحديثة‪ ،‬كما ترأس‬ ‫ً‬ ‫طبيبا من اختصاصيي المركز جلسات خاصة‬ ‫‪18‬‬

‫حول مواضيع متنوعة مثل‪« :‬علم مضاعفات مرض‬ ‫ّ‬ ‫السكري»‪ ،‬و«التعليم والرعاية المتكاملة» و«األوبئة‬ ‫والصحة العامة»‪ ،‬بهدف تبادل المعرفة‪ ،‬وإدارة‬

‫حوارات تفاعلية‪.‬‬

‫وقال الدكتور سافدار نقفي‪ ،‬المدير التنفيذي‬

‫والطبي لمركز إمبريال كوليدج لندن للسكري‪:‬‬

‫يعد مرض السكري من أكبر التحديات الصحية التي‬ ‫ّ‬ ‫تواجهنا في العصر الحالي‪.‬‬

‫ﺴ‬

‫ﻳ‬ ‫ا و‬

‫ﺴ‬ ‫ا‬

‫دا ا‬

‫ﻮﻳ وا ﺎ‬

‫دا ا‬

‫ﻣﺨﺘ ا ﻟﺘ ﺨﻴ‬ ‫ﺎ‬

‫اﻧ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ا ﻤ‬

‫ﻣﺮا‬ ‫ا‬

‫ا ا ﺴ‬ ‫واﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﻋﻴﺔ اﻟ ﻣﻮﻳﺔ‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا و‬

‫ا‬

‫ﻮﻳ‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫متكامال يعمل بإدارة‬ ‫مركزا‬ ‫الدكتورة الحسيني انضمت إلى فريق العمل بمركز األمراض القلبية الذي يعد‬

‫ويستخدم في المركز أحدث‬ ‫كادر من أطباء أمراض القلب وممرضات وفنيين من ذوي الخبرة والكفاءة العالية‪ُ .‬‬ ‫ً‬ ‫عالميا في مجال الرعاية القلبية‪ .‬وبانضمام الحسيني صاحبة التخصص‬ ‫التقنيات واألجهزة المتعارف عليها‬ ‫النادر في القطاع الصحي الخاص في الكويت‪ ،‬أطلق مستشفى دار الشفاء مختبره الخاص بتشخيص أمراض‬ ‫األوعية الدموية‪ .‬رئيس الهيئة الطبية في المستشفى الدكتور يوسف الظفيري قال بالمناسبة‪“ :‬إن سر‬

‫الحفاظ على استمرارية موقعنا الريادي‪ ،‬هو التزامنا الدائم بتطبيق خطط التطوير الطموحة التي وضعناها‬

‫على أرض الواقع‪ ،‬وهذا لن يساهم فقط في دفع عجلة الرعاية الصحية في المنطقة إلى مستويات جديدة‬ ‫ً‬ ‫أيضا في تقديم أعلى مستويات الخدمة الصحية لألجيال القادمة في مجتمعنا”‪.‬‬ ‫من التميز‪ ،‬بل سيساهم‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫محددا بأن نصبح في طليعة المؤسسات الصحية في البالد التي توفر‬ ‫هدفا‬ ‫وأضاف‪“ :‬وضعنا أمام أعيننا‬

‫للمرضى أحدث الخدمات الطبية‪ ،‬من خالل فرق عمل متكاملة تضم كادرا من أهم األطباء الذين يتمتعون‬

‫بدرجة عالية من الكفاءة في مختلف التخصصات‪ ،‬باإلضافة إلى كادر من الممرضات والممرضين والفنيين‬ ‫ً‬ ‫عالميا‪ ،‬وهذا الهدف‬ ‫من ذوي الخبرة الطويلة‪ ،‬وتدعمهم أحدث التقنيات واألجهزة المتطورة المتعارف عليها‬ ‫يترجم بجدية وأمانة مدى حرص المستشفى على تقديم االهتمام والرعاية المتفردة لمرضاه”‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪27 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫اﻻ ﺎد ا و‬

‫اﻧ‬

‫ﺎ ﻛﺔ ‪10‬‬

‫ﻮ‬

‫ﺴ‬

‫ﻣﺨﺘ‬

‫األدوار للوقوف على التحديات الصحية كافة التي‬

‫تواجه مجتمعاتنا‪ ،‬وإيجاد حلول لها”‪.‬‬

‫المتوقع أن تزداد لتصل إلى ‪ 5.35‬مليار دوالر‬

‫وأضاف معاليه‪“ :‬في إطار حرصها على وقاية‬

‫أميركي بحلول عام ‪ .2045‬وبلغت نسبة اإلنفاق‬

‫المجتمع من األمراض‪ ،‬السيما مرض السكري‪،‬‬

‫قامت إمارة أبوظبي بإطالق برنامج يستهدف جميع‬ ‫ً‬ ‫عاما وما فوق‬ ‫المواطنين الذين تبلغ أعمارهم ‪18‬‬ ‫لتحديد عوامل الخطورة التي قد تسبب العديد من‬ ‫األمراض‪ ،‬ومنها السكري‪ ،‬بهدف إجراء التدخالت‬

‫اﻧ‬

‫اﻻ ﺎد ا و‬ ‫ا‬

‫ﺎ ﻛﻮن‬

‫ا‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ا ﺎ ﻤ‬ ‫ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫‪2017‬‬

‫‪ 5‬ﻳﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮل ا ﺴ‬

‫و‬

‫ل‬ ‫و‬

‫ﺎدل‬

‫ﺎ ﻛ ‪ 10‬ﻻ‬

‫ﺎ ﻮ‬

‫الصحية والطبية في المراحل المبكرة لتجنب‬

‫المضاعفات والوقاية من المرض”‪.‬‬

‫اتباع أسلوب الحياة الصحية من خالل دعم العديد‬

‫من المبادرات والنشاطات الرياضية‪ .‬ولنجعل من‬

‫مجموعة من الجهات الحكومية والخاصة على إنشاء‬

‫ولتصبح عادة”‪.‬‬

‫ﺎ ا‬

‫اﻻ ﺎد ا و‬ ‫ﺎ ‪2017‬‬

‫ا‬

‫و‪ 230‬جمعية متخصصة في مرض السكري تمثل‬ ‫مثالية للتعلم‪.‬‬

‫السكري للعام ‪ ،2017‬يوجد نحو ‪ 7.3‬مليون شخص‬

‫وقد أقيم هذا الحدث البارز‪ ،‬بحضور خبراء دوليين‬

‫الستشراف أحدث التطورات والتقنيات في مجال‬ ‫ّ‬ ‫السكري‪ ،‬حيث يقوم االتحاد الدولي‬ ‫رعاية مرضى‬ ‫ّ‬ ‫مقره في بروكسل‪،‬‬ ‫للسكري‪ ،‬وهو تحالف دولي‬ ‫ّ‬

‫بحسب إحصاءات أطلس االتحاد الدولي لداء‬

‫منهم‪ ،‬حيث كانت نسبة المواطنين ‪ 5%‬في العام‬ ‫‪ 2011‬ووصلت إلى ‪ 22%‬في العام ‪.2016‬‬

‫وفي كل عام‪ ،‬وبالتعاون مع مركز امبريال كوليدج‬ ‫ً‬ ‫عاما‪ ،‬يجتمع اآلالف‬ ‫لندن للسكري‪ ،‬وعلى مدى ‪11‬‬

‫في إمارة أبوظبي‪ ،‬في فعالية جماهيرية تعد األكبر‬

‫األوسط وشمال أفريقيا‪ .‬كما تشير التقديرات إلى‬

‫مسافة ‪ 5‬كيلومترات‪ ،‬وتشمل العديد من األنشطة‬

‫من المصابين بمرض السكري في منطقة الشرق‬

‫أن ‪ 3.3‬مليون شخص تتراوح أعمارهم بين ‪ 20‬و‪79‬‬ ‫ً‬ ‫عاما في المنطقة‪ ،‬من المصابين باختالل تحمل‬

‫الجلوكوز‪ ،‬وهم من المعرضين لخطر اإلصابة بمرض‬

‫الشيخ محمد بن زايد وحضور الفريق سمو الشيخ‬

‫ووفق األطلس ذاته‪ ،‬يتوقع أن يتضاعف عدد‬

‫وزير الداخلية‪.‬‬

‫والكبار‪ ،‬ووفرت أكثر من ‪ 500‬دراجة هوائية مجانية‬ ‫ً‬ ‫ارتفاعا‬ ‫للجمهور‪ .‬وعلى مدى األعوام‪ ،‬شهد البرنامج‬ ‫ً‬ ‫ملحوظا في عدد المشاركين‪ ،‬السيما المواطنين‬

‫ً‬ ‫عاما‪،‬‬ ‫من البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين ‪ 20‬و‪79‬‬

‫ويضم أكثر من ‪ 230‬منظمة وطنية تعنى بمرض‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫بلدا حول العالم‪.‬‬ ‫السكري في ‪160‬‬

‫سيف بن زايد آل نهيان‪ ،‬نائب رئيس مجلس الوزراء‬

‫الوطنية للضمان الصحي «ضمان»‪ ،‬ومستشفى‬

‫من نوعها على مستوى المنطقة‪ ،‬وذلك للتوعية‬

‫السكري‪ .‬وفي إمارة أبوظبي‪ ،‬بلغت نسبة انتشار‬

‫المؤتمر كان قد انطلق برعاية ولي عهد أبوظبي‬

‫مرسى ياس للفورموال‪ 1 -‬الذي عملت من خالله‬

‫كليفالند كلينك أبوظبي‪ ،‬على جعل حلبة مرسى‬ ‫ً‬ ‫مركزا لممارسة الرياضة للصغار‬ ‫ياس للفورموال‪1 -‬‬

‫الرشيدة كبير األثر في نشر الوعي حول أهمية‬

‫اﺴ‬

‫‪ 170‬دولة‪ ،‬فإن المؤتمر يوفر للمشاركين فرصة‬

‫التوعوية التثقيفية‪ ،‬ومنها برامج أسبوعية مجانية‬

‫وقال معالي الشيخ عبد الله آل حامد‪“ :‬إن لقيادتنا‬

‫ومثقفين واختصاصيي الصحة العامة وعالمي‬

‫عرض توضيحي‪ ،‬ونحو ‪ 21‬ساعة طبية معتمدة‪،‬‬

‫وكانت دائرة الصحة قد أطلقت العديد من المبادرات‬

‫بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي‪ ،‬والشركة‬

‫برامج مجتمعية للتشجيع على تبني هذه األساليب‬

‫من المحاضرات والندوات‪ ،‬و‪ 300‬متحدث‪ ،‬و‪1000‬‬

‫المتوسط ‪ 17%‬من إجمالي اإلنفاق الصحي العام‪.‬‬

‫الدراجات الهوائية‪ ،‬مثل البرنامج األسبوعي لحلبة‬

‫هذا وقد شمل محتوى المؤتمر المتنوع تخصصات‬

‫األوبئة‪ ،‬وصناع السياسات‪ .‬ومع أكثر من ‪ 160‬ساعة‬

‫على الرعاية الصحية المخصصة لمرض السكري في‬

‫للجمهور للتشجيع على المشي والجري وركوب‬

‫النشاط البدني أسلوب حياة‪ ،‬عملت دائرة الصحة مع‬

‫المهنيين الصحيين كافة‪ ،‬من أطباء وممرضين‬

‫في عام ‪ 2017‬في منطقة الشرق األوسط‬

‫وشمال أفريقيا‪ 3.21 ،‬مليار دوالر أميركي‪ ،‬ومن‬

‫السكري بين الفئة العمرية نفسها ‪.16.7%‬‬

‫المصابين بمرض السكري في منطقة الشرق‬

‫األوسط وشمال أفريقيا إلى ‪ 82‬مليون شخص‬

‫بمرض السكري‪ ،‬حيث يمشي فيها المشاركون‬ ‫والمسابقات والعروض الترفيهية‪.‬‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫وا ﺴ‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫وثيقا بين السمنة والسكري‪،‬‬ ‫ارتباطا‬ ‫وبما أن هناك‬ ‫ً‬ ‫وحرصا منها على أن تحد من انتشار هذه اآلفة‪،‬‬ ‫أنشأت إمارة أبوظبي العام الماضي‪ ،‬فريق عمل‬ ‫ً‬ ‫مكونا من ‪ 12‬جهة‬ ‫لمكافحة السمنة لدى األطفال‬ ‫حكومية‪ ،‬تضم جميع القطاعات‪ ،‬وذلك للحد من‬

‫انتشار ظاهرة السمنة لدى األطفال‪ ،‬وما لها من‬

‫بحلول عام ‪ .2045‬هذا وتسبب مرض السكري بنحو‬

‫ارتباط واضح بمرض السكري‪ .‬كما عملت دائرة‬

‫الصحة‪“ :‬تأتي استضافة إمارة أبوظبي لمؤتمر‬ ‫ً‬ ‫انطالقا من مسؤوليتها‬ ‫االتحاد الدولي للسكري‪،‬‬

‫ً‬ ‫عاما‪.‬‬ ‫بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين ‪20-79‬‬

‫أبوظبي للرقابة الغذائية‪ ،‬على وضع وتحديث معايير‬

‫عن مرض السكري في منطقة الشرق األوسط‬

‫لتوفير الغذاء الصحي للطالب كافة‪ ،‬وتعمل على‬

‫الطاقات‪ ،‬والعمل مع الجهات كافة‪ ،‬بما يحقق تكامل‬

‫كما بلغت نفقات الرعاية الصحية لمرض السكري‬

‫وفي الكلمة االفتتاحية للمؤتمر‪ ،‬قال معالي‬

‫الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد رئيس دائرة‬

‫ً‬ ‫وإيمانا بدورها في تسخير‬ ‫تجاه المجتمع الدولي‪،‬‬

‫‪ l 26‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫‪ 318‬ألف حالة وفاة في المنطقة خالل العام ‪2017‬‬ ‫وكان نحو ‪ 8.5%‬من جميع حاالت الوفاة الناجمة‬

‫ً‬ ‫عاما‪.‬‬ ‫وشمال أفريقيا لدى األشخاص دون سن ‪60‬‬

‫الصحة‪ ،‬بالتعاون مع دائرة التعليم والمعرفة‪ ،‬وجهاز‬

‫للمقاصف المدرسية في مختلف مدارس اإلمارة‬ ‫رفع مستوى النشاط البدني من خالل زيادة عدد‬

‫ساعاتها للمحافظة على وزن صحي بين الطالب‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪29 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫اﻟﺮاﻋﻲ اﻟﻔ‬

‫اﻛﺴ ﻮ‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬ ‫و‬

‫و‬

‫ا ﺎ ﻤ اﻻ دﻧ‬ ‫ا و‬

‫ﺎﻛ ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫اﻻول‬

‫ا‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ا‬

‫و ﻛ ا‬

‫ن اﻧ‬ ‫ﻛا‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ن‬

‫ﻳ وا ﻳ‬

‫ﻛ ا‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﺎ ﺎ‬ ‫ﻤ‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﻧ ﻼ‬

‫ا‬

‫ﺮ اﻟ‬

‫ا‬

‫ﻟ ﺘﻐﺬﻳﺔ اﻟﺮﻳ ﻴ‬

‫في الجسم‪ ،‬تحفيز انتاج الكوالجين وشد الجلد‬

‫اا‬

‫و‬

‫ا ﺴ‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ﻛ‬

‫والبشرة من خالل جهاز ‪ TRIO i-shape‬والذي يعد‬ ‫ً‬ ‫عالميا باإلضافة الى تقديم‬ ‫الجهاز األول واألسرع‬ ‫استشارات تغذية لمن يعانون من زيادة في الوزن‬

‫من خالل نظام غذائي متكامل ولمن يعانون‬

‫من الضعف ويريدون كسب المزيد من الوزن‪،‬‬

‫لألطباء والممرضين ويذكر ان المركز التخصصي‬

‫للتدريب مركز معتمد من قبل جمعية القلب‬

‫االمريكية ‪ AHA‬لتقديم جميع برامج دعم الحياة‬ ‫ً‬ ‫مؤخرا من قبل كلية الجراحين االمريكية‬ ‫وتم اعتماده‬

‫لعقد برنامج دعم الحياة المتقدم لإلصابات ‪.ATLS‬‬

‫باإلضافة الى عمل نظام غذائي للحاالت المرضية‬

‫ومن جانب آخر قام مركز الليزر للعناية بالجلد (كوزمو)‬

‫الكوليسترول‪ ،‬والنقرس‪ ،‬وامراض الكلى وغيرها‪.‬‬

‫تنظيف البشرة والتقشير بأنواعه (الليزر‪ ،‬األخضر‪،‬‬

‫يعد المؤتمر االول من نوعه حيث شكل بداية قوية‬

‫انقاص الوزن وهي حقن المعدة بالبوتكس بجلسة‬

‫بالليزر باستخدام تقنيات حديثة باإلضافة الى إزالة‬

‫لألغذية الصحية والتي تنعكس ايجابا على رفاهية‬

‫الفم وتنقص الوزن من ‪ 15-10‬كغم‪.‬‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻳ وا ﻳ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا ﺴﺎد‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻮ ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫لقادم افضل في مجال الغذاء واالختيار السليم‬

‫المواطن‪ ،‬ناقش العديد من االهداف والمحاور من‬

‫خالل الخبراء المتحدثين عن مواضيع التغذية بكافة‬ ‫اشكالها الرياضية والمناعية والوظيفية والدوائية‬

‫مثل‪ :‬السكري وضغط الدم المرتفع‪ ،‬وارتفاع‬

‫وأشارت الى ادخال المركز ألحدث تقنية آمنة في‬

‫واحدة مدتها ‪ 10‬دقائق بواسطة المنظار عن طريق‬

‫وتخلل فعاليات المؤتمر الدولي االول للتغذية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مفتوحا امام المواطنين لتقديم‬ ‫معرضا‬ ‫والريجيم‬

‫مجانية للعناية بالبشرة‪.‬‬

‫حيث تم طرح ‪ 30‬محاضرة توزعت على ‪ 8‬جلسات‪.‬‬ ‫وفي هذا السياق قدمت مسؤولة المركز‬

‫ونسبة السوائل‪ ،‬كان للمستشفى التخصصي‬

‫العمري محاضرة تثقيفية تحت عنوان التغذية‬

‫في فصل الشتاء‪ ،‬وتم استعراض الخدمات التي‬

‫يقدمها المركز وأهمها التخلص من الدهون الزائدة‬

‫‪ l 28‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الكريستالي وأحماض الفواكه) وإزالة الشعر الزائد‬ ‫الشعيرات والوحمات الدموية والتجاعيد وازالة آثار‬ ‫ً‬ ‫ايضا بتوزيع كوبونات خصم‬ ‫حب الشباب وقاموا‬

‫الفحوصات الطبية المجانية للسكري والضغط‬

‫التخصصي للتغذية وعالج السمنة السيدة نسيبة‬

‫باستعراض أهم الخدمات التي يقدمها المركز وهي‬

‫والدهنيات وهشاشة العظام والكتلة العضلية‬

‫ً‬ ‫ايضا توزيع عينات‬ ‫على كافة الخدمات المقدمة وتم‬

‫جميع تلك الجهود كان لها انعكاس ايجابي بتكريم‬

‫المستشفى التخصصي من قبل معالي الدكتور‬

‫ً‬ ‫مندوبا عن وزير الصحة ونقيب المهندسين‬ ‫ليل الفايز‬

‫مشاركة كبيرة في هذا المعرض تمثلت باستعراض‬

‫الزراعيين محمود ابو غنيمة لرعايته المؤتمر ولكونه‬

‫التي يتم عقدها ألخصائيي التغذية بشكل خاص‬

‫مدار ستة سنوات مضت والتي من خالله برزت‬

‫المركز التخصصي للتدريب كافة الدورات التدريبية‬ ‫باإلضافة الى الدورات االخرى التي يتم عقدها‬

‫شريكا لمعرض التغذية والريجيم منذ انطالقه وعلى‬ ‫الحاجة الى اقامة مؤتمر دولي للتغذية والريجيم‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪31 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ا ﺴ ﻮد‬

‫وﻳ ا‬

‫ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ا‬

‫ﻳ‬

‫ا ﻛﻮ ﻮ‬

‫ﺎ ﻛﺔ ا‬

‫ﺘ ﻌﻴﺔ ﻟﻼ‬

‫ﻮ ان ا‬

‫ﺎء ﺑﺎﻟﻌ‬

‫(‪ )2000‬مبادرة صحية تطوعية‪ ،‬وتنفيذ ‪ 30‬ألف‬

‫كونها تساهم في تخفيف األعباء على األجهزة‬

‫على األعمال التي تهدف لتعزيز وتمكين العمل‬

‫الشعور الوطني والمواطنة الفاعلة‪ ،‬وحفظ‬

‫المجتمعية والحملة التطوعية‪ ،‬بهدف إنشاء منصة‬

‫التي تواجه األجهزة الحكومية من قبل المواطنين‪.‬‬

‫الربحي‪ ،‬للمساهمة الفعالة في مواجهة التحديات‬

‫االستراتيجية من أبرزها‪ ،‬بناء استراتيجية تفعيل‬

‫على عدة مسارات من أبرزها‪ ،‬تنظيم وتشجيع‬

‫الصحي وتوجهات وزارة العمل والتنمية االجتماعية‪،‬‬

‫ساعة تطوعية‪ ،‬يتم من خاللها تسليط الضوء‬

‫الحكومية وتجاوز العقبات البيروقراطية‪ ،‬وزيادة‬

‫التطوعي للمجتمع‪ .‬ويأتي برنامج المشاركة‬

‫وترشيد استخدام الموارد‪ ،‬وزيادة فهم التحديات‬

‫محفزة‪ ،‬وموجهة لتمكين مكونات القطاع غير‬

‫وتعمل الحملة على تحقيق جملة من األهداف‬

‫الصحية‪ .‬كما يحتوي برنامج المشاركة المجتمعية‬

‫ﻛ وﻳ ا‬

‫ن ﻧﺎ‬ ‫ا‬

‫ﻳ ﺎﻳ‬

‫ا ﻛﻮ ﻮ‬

‫ﺎﻛ ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫اﻻ‬

‫ﻤ‬

‫ﻮ ان ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ﺎ ﻤ ا‬ ‫ا‬

‫د‬

‫ﺎﻻ‬

‫و‬

‫التطوع للقطاع الصحي مراعية ألولويات القطاع‬

‫العطاء الخيري في المجال الصحي‪ ،‬وتطوير‬

‫وتحديد أولويات المبادرات على مستوى (النظم‪-‬‬

‫منظومة التطوع الصحي للممارسين الصحيين‪،‬‬

‫ﺴ‬

‫اآلليات ‪ -‬المحفزات)‪ ،‬وبناء خطة تنفيذية تفصيلية‬

‫وبناء قدرات الكيانات الصحية األهلية‪ ،‬وغير الربحية‪،‬‬

‫ﻳ‬

‫لالستراتيجية محددا فيها أصحاب المصلحة‬

‫وتشجيع التوسع فيها‪ ،‬وتعزيز المبادرات المجتمعية‬

‫المختلفين واألدوار المتوقعة منهم‪ ،‬ومعرفة واقع‬

‫لألفراد في المجال الصحي‪.‬‬

‫قال الربيعة خالل إطالقه حملة “تطوعي صحة”‬

‫التطوع الصحي في المملكة‪ ،‬وتحديد أدوار وزارة‬

‫الصحة في التطوع الصحي‪ ،‬وتحديد نماذج تطوعية‬

‫ً‬ ‫وتماشيا مع رؤية ‪ 2030‬فقد تبنت “الصحة”‬

‫في جدة إن البرنامج يعمل على تحفيز العمل‬

‫سواء من‬ ‫الخيري بأنواعه في المجال الصحي‬ ‫ً‬

‫(قوالب) تطبيقية للممارسين الصحيين‪.‬‬

‫تنفيذ حملة “تطوعي صحة” على مستوى جميع‬

‫الجمعيات الخيرية أو الدعم للعمل الخيري أو‬

‫ا‬

‫منشآتها الصحية‪ ،‬بهدف نشر ثقافة التطوع الصحي‬

‫المشاركة التطوعية التي نحتفل بها هذا اليوم‪.‬‬

‫وأضاف قائال‪“ :‬إننا نحتفل اليوم بإطالق استراتيجية‬

‫والمدن الطبية والمستشفيات والمراكز الصحية‬

‫وبمشيئة الله ستضع هذه االستراتيجية أهداف‬

‫يشترك فيها قيادات المنشأة والعاملين فيها‪.‬‬

‫بتنفيذ مبادرات تطوعية في اليوم العالمي للتطوع‬

‫وخطط لالنطالق بالعمل التطوعي إلى آفاق أكبر‬

‫ﺎد ا‬

‫من أهم المبادرات التي تعمل عليها “الصحة” في‬

‫بين منسوبيها‪ ،‬من خالل قيام المديريات الصحية‬

‫العمل التطوعي بمناسبة اليوم العالمي للتطوع‪،‬‬

‫اﻟ ﺤﻲ‬

‫هذا المجال‪ ،‬مشروع نظام التطوع الصحي‪ ،‬وإنشاء‬ ‫المركز الوطني للتطوع الصحي‪ ،‬وتطوير األنظمة‬

‫الحالية‪ ،‬والمنصة االلكترونية للتطوع الصحي‪،‬‬

‫وجائزة التطوع الصحي‪ ،‬وملتقى التطوع السنوي‪،‬‬

‫في مجال العمل الصحي”؛ كما قدم شكره لرئيس‬

‫فيما حدد معايير معينة للمبادرات التطوعية‪ ،‬ومن‬

‫ونظام التأمين على المتطوعين‪ ،‬ومؤسسة إدارات‬

‫إبراهيم الحيدري مدير المشاركة المجتمعية في وزارة‬

‫تبنى على أساس احتياج مجتمعي فعلي‪ ،‬تنفذ‬

‫التطوع الصحي للحشود وفي االزمات والكوارث‪،‬‬

‫جمعية عناية الدكتور عبدالرحمن السويلم والدكتور‬

‫أبرزها‪ ،‬أن تكون المبادرة التطوعية مبادرة صحية‪،‬‬

‫الصحة‪ ،‬كما شكر المتطوعين من منسوبي الصحة‪.‬‬

‫ا ﻮ ا ﺎ‬

‫التطوع‪ ،‬وبرنامج تبادل الخبرات العالمية في إدارة‬

‫وبرامج التطوع في الرعاية الصحية األولية و الطب‬

‫كل منشأة صحية تابعة لـ”الصحة” مبادرة واحدة‬

‫ﻮ‬

‫على األقل‪ ،‬يشترك في تصميم وتنفيذ المبادرات‬

‫المنزلي‪ ،‬ودمج التعلم عبر الخدمة ‪service learn-‬‬

‫خارج أوقات الدوام الرسمي‪ ،‬أو خالل وقت الدوام‬

‫الصحي لألكاديميين‪ ،‬والتطوع الصحي في معايير‬

‫‪ ing‬في البرامج االكاديمية والمهنية‪ ،‬والتطوع‬

‫التطوعية أكبر عدد من العاملين‪ ،‬تنفذ المبادرة‬

‫تأتي هذه الحملة بالتزامن مع اليوم العالمي‬

‫للتطوع الذي يوافق الخامس من شهر كانون‬

‫القبول والتجديد للبرامج االكاديمية والمهنية‪،‬‬

‫مناطق المملكة‪ ،‬التي شارك فيها ‪ 20‬ألف متطوع‬

‫وخارج المنشأة‪ ،‬وأقل مدة لتنفيذ المبادرة هي‬ ‫ثالث ساعات فعلية‪ ،‬ال يتقاضى المتطوعون ً‬ ‫أجرا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ذاتيا‬ ‫ماليا مقابل تطوعهم‪ ،‬ودعم المبادرات يكون‬

‫الصحي ضمن برامج التطوير المهني المستمر‪،‬‬

‫‪ 40%‬من المنشآت الصحية لتصميم أكثر من‬

‫تكتسب األعمال التطوعية أهمية كبيرة للدولة ‪،‬‬

‫الزمالة السعودية‪.‬‬

‫االول\ ديسمبر من كل عام‪ ،‬وتشمل جميع‬

‫ومتطوعة من منسوبي “الصحة”‪ ،‬وتفعيل‬

‫ا و‬ ‫اﻻ‬

‫ﺎن‬ ‫ﺎ‬

‫ﻧﻮ‬

‫‪ l 30‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ا ﺎن‬ ‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎا‬

‫ا ﺎ‬

‫و ﻧ‬ ‫ا‬

‫‪2017‬‬

‫ﻛ‬

‫والخدمة التطوعية لغير المقبولين في برامج‬

‫من قبل المنشأة‪ ،‬ويمكن البحث عن رعاية‪.‬‬

‫ﻧ ﺎ ول ﻤ‬ ‫ﻤ‬

‫والسجل المهاري للتطوع الصحي‪ ،‬وتضمين التطوع‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ ﻛﺔ ﺮا إﻣﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴﻮ‬

‫ا ا ﻛﺎ‬

‫ﺎ ﻛﺎ اﻻ‬ ‫ﺮ‬

‫ﺮﻧ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫حقق جراحا العظام اإلماراتي الدكتور جابر الخييلي والفرنسي الدكتور توماس‬

‫جريجوري في هذه العملية التي تمت في مستشفى ابن سينا في العاصمة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫جديدا سيكون له نتائج إيجابية كبيرة‪.‬‬ ‫وطبيا‬ ‫علميا‬ ‫سبقا‬ ‫الفرنسية باريس‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪33 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫و ا ا‬

‫اﻧ‬ ‫ﻤ ا ﺎون ا‬

‫ﻋﻮ ﻟﺘ ﻲ اﻟ ﺤﺔ‬

‫دو‬

‫ا ﺴﺎد‬

‫ا‬

‫ا وا وا‬

‫ا ﺎ‬

‫‪ 2030‬ﻟﺘﻌ ﻳ‬ ‫ﺤ‬ ‫اﻟﺤﻴﺎ اﻟ ﺤﻲ‬

‫ﻴ اﻟ ﻴﺎﺳﺎت‬

‫المملكة تبني منظمة التعاون اإلسالمي لمبادرة‬ ‫ً‬ ‫مسارا‬ ‫الصحة في جميع السياسات‪ ،‬واعتمادها‬ ‫ً‬ ‫سابعا ضمن مسارات برنامج العمل اإلستراتيجي‬

‫(‪ )2014-2023‬للمنظمة”‪ .‬كما اقترح أن تستحدث‬

‫المنظمة اآللية المناسبة لمتابعة المشروعات التي‬

‫يتابع تنفيذها منسقو البلدان الرائدة على أن تكون‬

‫مبنية على مؤشرات أداء متفق عليها‪ ،‬ويمكن عن‬

‫طريقها قياس التقدم المحرر واتخاذ التدابير الالزمة‬ ‫لتقويم المسار وتجاوز الصعاب‪.‬‬

‫من جهته‪ ،‬قال أمين عام منظمة التعاون االسالمي‬

‫د‪ .‬يوسف العثيمين إن المملكة تتولى رئاسة‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫اﺴﺎ ﺎ‬ ‫ﺴﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻧﺎ‬

‫ا‬ ‫وا‬

‫ﻤ و‬

‫ا ﺴﺎد‬

‫ا‬

‫ا ﻤ‬

‫ﻧ‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا ﻤ ا‬

‫ل اﻧ‬

‫ﻤ ا‬ ‫ن‬

‫ﺎﻳ‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻤ ا‬ ‫ﺴﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫المؤتمر اإلسالمي لوزراء الصحة في فترة تاريخية‬

‫ً‬ ‫أشكاال‬ ‫مهمة‪ ،‬يواجه فيها العديد من الدول األعضاء‬

‫ﺎون‬

‫متعددة من التحديات‪.‬‬

‫ﺎ ﺎ ﻤ‬

‫ﺎون ا‬

‫ﺎد ا‬

‫ﻳ وا‬

‫(‬

‫)‬

‫و ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫دو‬

‫ﺎ‬

‫قال وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة إن دمج‬

‫الصحة في جميع السياسات قد تم تطبيقه بنجاح‬

‫في العديد من دول العالم حيث أظهرت الدراسات‬ ‫العلمية وتقارير منظمة الصحة العالمية الموثقة‬

‫بالمؤشرات أن ذلك التوجه يؤدي إلى تحقيق مردود‬ ‫إيجابي على الصحة‪ ،‬وعلى مؤشرات التمتع بجودة‬

‫الحياة وليس فقط على مؤشرات معدالت األمراض‬

‫والوفيات والمضاعفات‪.‬‬

‫كما أكد الدكتور الربيع أهمية تبني مفهوم‬

‫مسؤولية جميع القطاعات عن الصحة‪ ،‬وضرورة‬

‫وضع الصحة على قمة أولويات جميع السياسات‬

‫بالقطاعات المختلفة من خارج قطاع الصحة ووجود‬

‫برامج وسياسات واضحة وآلية عمل ومنهجية‬

‫ومؤشرات علمية لمتابعة تلك السياسات بجميع‬

‫القطاعات‪ ،‬مع ضرورة أن تحظى تلك السياسات‬ ‫في القطاعات األخرى خارج قطاع الصحة‬

‫بالدعم وااللتزام والشفافية من جانب القيادات‬

‫والمسؤولين في تلك القطاعات ضمن المسؤولية‬

‫المشتركة عن الصحة‪ .‬وأردف قائال‪“ :‬لذلك تقترح‬

‫‪ l 32‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ﻮ ﻮﻳ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ا وا وا‬

‫ﻮان‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫وا ﻮا ن ا‬

‫إلى تعزيز نمط الحياة الصحي والتوازن الغذائي لدى‬ ‫المجتمع‪ .‬تعد الحملة التوعوية أحد محاور استراتيجية‬

‫ولفت قائال‪“ :‬جميع وثائق السياسات والخطط‬

‫الهيئة في تنظيم الغذاء الصحي التي تحقق محور‬

‫خاص على مجال الصحة‪ .‬واستعرض د‪ .‬العثيمين‬

‫خالل رفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع‪،‬‬

‫اإلستراتيجية للمنظمة جاءت لتركز وبشكل‬

‫الجهود التي بذلتها المنظمة في الثالث سنوات‬

‫الماضية مع شركائها”‪ .‬كما دعا الدول األعضاء‬

‫نمط الحياة الصحي في رؤية المملكة ‪ ،2030‬من‬

‫لتمكينهم من اختيار الغذاء الصحي‪.‬‬

‫إلى النظر في إمكانية إنشاء شبكة طوعية بين‬

‫األطباء المسلمين‪ ،‬تكون تابعة لمنظمة التعاون‬

‫اإلسالمي‪ ،‬تسهم في مساعدة وتخفيف معاناة‬

‫ذوي االحتياجات الصحية في الدول األعضاء‬

‫للمنظمة‪.‬‬

‫ﻤ ا‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ ا‬ ‫ا‬

‫اﻟﺮﻳﺎ‬

‫ﻮ‬ ‫ا‬

‫اﻟﻬﻴ ﺔ‬

‫اﻟ ﻣﺎ‬

‫ﻣﺎﻤ ﺳﻮ ﺻﺤﻴﻮ‬

‫وا‬ ‫ﻤ اﺴ‬

‫ﺎﺣﺎ ﻔﺎﻋ ﻴﺎ‬

‫ﻳﺘﻮا‬

‫ﻐﺬ ﻳﻮ‬

‫ﻟ ﻴﺎ‬

‫مساعد المدير العام لشؤون القياس والتقييم في‬

‫ﻣﻌﺮ ﺔ ا‬

‫ً‬ ‫حاليا لنحو‬ ‫قالت‪“ :‬تستجيب منظمة الصحة العالمية‬

‫اﻟﺘﻲ ﻳﺤ‬

‫ﻋ ﻴﻬﺎ اﻟﻔﺮ ﻣﻦ اﻟ ﻌﺎ‬

‫منظمة الصحة العالمية الدكتورة لبنى األنصاري‬

‫ﻣ‬

‫ﻴ ﻣﺨﺘ ﻮ‬

‫ﺘ‬

‫ﻌ ﻳ ﻣﻔﻬﻮ‬

‫ﺎن‬

‫ﺑﺎﻟ ﻌﺮات اﻟﺤﺮا ﻳﺔ ﻟ‬

‫ﻣ ﺘﻮ‬ ‫ﻌ ﺔ‬

‫ﻣﻌﺎ ﻟﺔ اﻟ ﻌﺮات اﻟﺤﺮا ﻳﺔ‬ ‫ﻣ ﺎﺑ‬

‫‪ 42‬حالة طارئة‪ ،‬يندلع أكثر من نصفها بالدول األعضاء‬

‫ﻣﺎ ﻳ ﺘﻬ‬

‫األعضاء خمس حاالت طارئة تُ صنّ ف على أنها من‬

‫الدرجة الثالثة‪ ،‬أي من أعلى المستويات‪ ،‬من أصل‬

‫ونوه السلطان‪ ،‬بأن مسابقة ستُ جرى على‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫تزامنا مع الحملة‪ ،‬وتحمل عنوان‬ ‫مستوى المملكة‬

‫بدوره‪ ،‬شكر وزير الصحة التركي أحمد ديمرجان‬

‫ً‬ ‫مشيرا إلى أن بإمكان أي شخص‬ ‫متواصلة‪،‬‬

‫الشريفين على استضافتها الدورة الحالية‪،‬‬

‫الحملة ضمن الموقع االلكتروني للهيئة‪ .‬وفي‬

‫في منظمة التعاون اإلسالمي‪ ،‬وهي دول ُيبتلى‬ ‫الكثير منها بويالت النزاع‪ ،‬كما يوجد في الدول‬

‫سبعة طوارئ في العالم بأكمله‪.‬‬

‫رئيس الدورة السابقة حكومة خادم الحرمين‬

‫واستعرض ما تم عمله في الدورة الماضية‪ ،‬وسلم‬

‫رئاسة الدورة السادسة للمؤتمر إلى د‪ .‬الربيعة‪.‬‬

‫ﻼ ﻧ ﺎ‬

‫اﻟ ﻴﺎﺳﺎت اﻟﺤﻴﻮﻳﺔ‬

‫اﻟﻴﻮﻣﻲ‬

‫إ ﺮاء‬

‫تحد لممارسة‬ ‫“‪#‬تحدي_‪ ،”2030‬وتتمثل في ٍ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫يوما‬ ‫يوميا خالل ‪20‬‬ ‫النشاط البدني ‪ 30‬دقيقة‬

‫المشاركة في المسابقة عبر التسجيل في صفحة‬ ‫ختام الحملة ُيقام حفل تُ علن فيه النتائج والفائزين‬ ‫في التحدي‪.‬‬


‫واليقظة‪ ،‬المشي أثناء النوم‪ ،‬التكلم أثناء النوم‪،‬‬

‫من الشارع المجاور‪ ،‬كل هذه االشياء تتداخل مع‬

‫اما من الناحية الدينية‪ ،‬فان بعض علماء الدين‬

‫المثانة تؤثر على األحالم‪.‬‬

‫هو الرؤيا ويعتبره العلماء إلهاما وتوفيقا من الله‬

‫الفزع الليلي‪ ،‬الكوابيس‪ ،‬صك األسنان‪ ،‬شلل النوم‪،‬‬

‫األحالم وكذلك فان الجوع او العطش وامتالء‬

‫وبتفسيرها وذلك يعود للفضول عند هؤالء الناس‬

‫ومن الجدير ذكره أن لألحالم فوائد كثيرة ومثال‬

‫عند البعض لدرجة ان يذهبوا للعرافين والمنجمين‪.‬‬

‫على التوازن العقلي وتحقق بعض الرغبات المكبوتة‬

‫بعض الناس يقول انه ال يحلم اطالقا او انه ال‬

‫البعض يعتبرها وسيلة للتخلص من النفايات الفكرية‬

‫وغيرها الكثير وكل هذه الحاالت قابلة للعالج‪.‬‬

‫اما بالنسبة لألحالم‪ ،‬فان الكثير من الناس يهتم بها‬ ‫لمعرفة المستقبل والغيب‪ ،‬ويصل هذا االهتمام‬

‫يتذكر ما يحلم‪ ،‬ولكن في الواقع فان كل انسان‬

‫ذلك انها احدى طرق التنفيس عن التوتر وتحافظ‬

‫مما يساعد على حل الصراعات النفسية‪ ،‬كما ان‬ ‫وتصفية الذاكرة‪ ،‬والبعض يستفيد من األحالم‬

‫يقسمون األحالم الى ثالثة انواع‪ :‬النوع االول‬

‫تعالى‪ ،‬والنوع الثاني ما يعتبرونه حلما شيطانيا ألنه‬

‫يثير القلق والمشاكل كأن يرى الشخص انه يغرق‬

‫او يموت‪ ،‬والنوع الثالث ما يسمونه حديث النفس‬

‫وهو يتعلق بما يتكلم عنه الشخص او يفكر به في‬ ‫يومه ويراه بعد ذلك في حلمه‪.‬‬

‫يؤكد علماء الدين على ضرورة عدم تفسير األحالم‬

‫يحلم منذ الوالدة وحتى نهاية العمر‪ .‬تستغرق فترة‬

‫لتخطيط المستقبل فهي مصدر للتعلم والتكيف‬

‫على ظواهرها الن فيها الكثير من الرمزية بل اكثر‬

‫بمعدل خمسة او ستة احالم يوميا في كل ليلة‪.‬‬

‫االستفادة منها واستغاللها‪.‬‬

‫مختلفين تماما لدى شخصين مختلفين‪.‬‬

‫الحلم حوالى ‪ 10‬بالمائة من حياة الشخص وتكون‬ ‫معظم هذه األحالم تحدث أثناء فترة النوم غير‬

‫وقد تساعد على االبتكار واالبداع لمن يحسن‬

‫من ذلك يقولون ان نفس الحلم قد يعني شيئين‬

‫الحالم وتكون مشحونة بالعواطف‪ ،‬والقليل من‬

‫األحالم تحدث أثناء فترة النوم غير الحالم وهذه ال‬ ‫تكون عادة مشحونة بالعواطف‪ ،‬وربما يكون هذا‬ ‫من اهم االسباب في عدم تذكر األحالم التي‬ ‫تحصل في فترة النوم غير االحالم حيث انه ال‬ ‫تكون مشحونة بالعواطف‪.‬‬

‫يعتبر “فرويد”‪ ،‬والذي كان اختصاصي اعصاب وعالم‬

‫نفس مشهور ومؤسس مدرسة التحليل النفسي‪،‬‬

‫ان األحالم هي النافذة التي يمكن من خاللها النظر‬ ‫الى الالوعي‪ .‬وتمتاز االحالم بالغموض فهي تحدث‬

‫في الغالب على اشكال وصور مبهمة وعشوائية‬ ‫بدون معنى؛ وربما يكون ذلك نتيجة للنشاطات‬

‫العصبية المتعددة والمختلفة التي تحدث في آن‬

‫واحد‪ ،‬وهذه النشاطات ينتج عنها تجميع وتركيب‬ ‫للمعلومات القادمة من روافد مختلفة من عدة‬

‫مراكز عصبية وفي الوقت نفسه‪ ،‬ما يجعل الحلم‬ ‫يظهر كمزيج من الوقائع التي تمثل الكثير من‬

‫التجارب من اوقات زمنية مختلفة مع تغير المكان‬

‫ايضا‪ .‬ولذلك فان االنفعاالت المختلفة كالغضب‬

‫والمتعة والقلق والخوف والرعب‪ .‬وحيث ان مصدر‬

‫معظم األحالم هو النصف االيمن من الدماغ‪ ،‬فإنها‬ ‫تأتي على شكل صور وخياالت وبدون كالم بينما‬

‫يحاول النصف االيسر من الدماغ ان يترجمها لفظيا‬

‫حتى يسهل فمهما‪.‬‬

‫من السهل تذكر الحلم اذا استيقظ الشخص أثناء‬ ‫فترة النوم الحالم او أثناء الحلم نفسه او بعد‬

‫انتهائه بفترة قصيرة‪ ،‬ويتأثر الحلم بالتجارب والخبرات‬

‫السابقة للشخص وكذلك باالحداث والمشاهد قبل‬ ‫النوم وحتى انه يتأثر بديكور غرفة النوم واالصوات‬

‫المحيطة كصوت دقات الساعة او التلفاز او االزعاج‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪35 l 2017‬‬


‫ﺎل‬

‫ا ﻮ وا‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻳ‬

‫و ﺎ‬

‫ﻮا‬

‫ا ﻤ‬ ‫ا ﺎ‬

‫او ا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬ ‫و‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻳ ﻮل ن ﻧﻮ‬

‫وا‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫وﻻ ﻳ‬

‫ﻮ‬

‫ﻛ‬

‫و‬ ‫و‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ ﻮل اﻧ ﻻ ﻳ ﻛ‬ ‫ﺎ و‬

‫اﺎ ا ﻮ‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ﻤﺴﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﻳ ﻮن‬

‫ا‬

‫او‬ ‫ا‬

‫ﻣ ﻳﺮ اﻟﻌﻴﺎ ات اﻟﺨﺎ ﻴﺔ اﺳﺘ ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫من خالل التغيرات السلوكية والفيسيولوجية وغير‬

‫وتغيرات فيسيولوجية مثل سرعة دقات القلب‬

‫ذلك؛ ورغم أن النائم يكون على درجة من الوعي‬

‫ﺎ و‬

‫ﺎو‬

‫نشاط أثناء النوم‪ ،‬ويستدل على ذلك من مخططات‬

‫حوالى ‪ 20‬بالمائة من وقت النوم الكلي‪ .‬ويالحظ‬

‫الدماغ وحركة العينين والعضالت أثناء النوم وكذلك‬

‫ﻳ ﻮل ن ﻧﻮ‬

‫او اﻧ‬

‫بعض الناس يعتقد أن فترة النوم هو فترة خمول‬

‫النوم وتأتي على شكل موجات وبعد كل موجة من‬

‫للدماغ وهذا غير صحيح الن الدماغ يكون في حالة‬

‫ﻻ‬

‫ا ﻮا‬

‫اﻟ‬

‫اﻟ ﻔ‬

‫ﻻ‬

‫أثناء نومه‪ ،‬اال ان استجابته للمؤثرات الخارجية تكون‬

‫محدودة ومنخفضة‪.‬‬

‫اإلنسان يقضي حوالى ثلث حياته بالنوم أي حوالى‬

‫وفي كل درجة يزداد العمق في النوم تدريجيا؛‬

‫تقريبا وهذه األحالم تحدث على شكل موجات‬

‫ذبذبات كهرباء الدماغ‪ ،‬وقد تستغرق مرحلة النوم‬

‫‪ l 34‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫غالبا ما يقول انه كان يحلم وهذا بعكس من ما يتم‬

‫يحدث أثناء ذلك ما يسمى بهالوس النعاس وهي‬

‫فالطفل يحتاج الى ساعات نوم أكثر من البالغ وكبير‬

‫وبمعدل موجة واحدة كل تسعون دقيقة‪.‬‬

‫وإذا تم إيقاظ الشخص النائم في هذه المرحلة فانه‬

‫للنوم فوائد ووظائف كثيرة وتشمل استعادة‬

‫هالوس طبيعية غير مرضية؛ ثم تبدأ بعد ذلك مرحلة‬

‫‪ 8‬ساعات يوميا‪ ،‬وهذه تشمل ساعتين من األحالم‬

‫والتنفس وارتفاع ضغط الدم‪.‬‬

‫يمر النائم بعدة مراحل من النوم وهذه المراحل‬

‫ينبغي اإلشارة هنا الى أن عدد ساعات النوم يختلف‬

‫السن يحتاج الى ساعات نوم اقل‪ .‬بشكل عام‪ ،‬فان‬

‫أثناء موجات النوم الحالم حركة العينين السريعة‬

‫إيقاظه في فترة النوم غير الحالم‪ ،‬كما أن إيقاظ‬

‫تبدأ بالنعاس حيث ترتخي عضالت الجسم‪ ،‬وقد‬

‫من شخص آلخر ويختلف ايضا باختالف األعمار‪،‬‬

‫هذه الموجات تأتي موجة النوم الحالم وهذه تشكل‬

‫النوم غير الحالم والتي تتكون من اربعة درجات‬

‫وتكون كل درجة مترافقة مع تغيرات معينة في‬

‫غير الحالم حوالى ‪ 80‬بالمائة من مجموع ساعات‬

‫النائم يكون أسهل أثناء مرحلة النوم غير الحالم‪.‬‬ ‫النشاط وصنع الجزئيات البروتينية الكبيرة أثناء‬

‫النوم غير الحالم‪ ،‬وكذلك خدمة الوظائف العقلية‬

‫والنفسية الدقيقة أثناء فترة النوم الحالم‪.‬‬

‫بالنسبة الضطرابات النوم‪ ،‬فهي كثيرة وتشمل‬

‫األرق بأنواعه‪ ،‬النوم المفرط‪ ،‬اضطرابات دورة النوم‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪37 l 2017‬‬


‫ﺎل‬

‫ﻤ‬

‫ﻣﺮ‬

‫إ ا‬

‫ا‬

‫اﻟ‬

‫ﺎﻳ ا‬ ‫ﺮ‬

‫ﺘ‬

‫ﻋ‬

‫اﺴ‬

‫ﻔ‬

‫ﻣ ﺘﻮﻳﺎت اﻟ‬

‫عندما يعاني المرضى من ارتفاع ضغط الدم ومرض‬ ‫السكري في آن ً‬ ‫معا‪.‬‬ ‫في الواقع‪ ،‬فإن أمراض القلب واألوعية الدموية‬ ‫ً‬ ‫شيوعا للوفاة بين مرضى‬ ‫هي السبب األكثر‬

‫ً‬ ‫أيضا‪ .‬كما يمكن لخفض‬ ‫العصبي‪ ،‬الكلى والعين‬ ‫ً‬ ‫وخصوصا عبراتباع نظام غذائي معتدل‬ ‫الوزن‬

‫المراكز الصحية المتخصصة واالستثمارات‬

‫من تركيز األنسولين وزيادة حساسية األنسولين‪،‬‬

‫االقتصادية وغيرها من اإلجراءات لمواجهة األعداد‬

‫المتزايدة للمرضى الذين يتم تشخيصهم‪ ،‬ولتعزيز‬

‫ﻤ‬

‫دﻧ‬

‫ا ﻣﺮا اﻟ ﺎ ﻴﺔ‬ ‫اﺳﺘ ﺎ‬ ‫اﻟ ﺎ ﻴﺔ ﻣ ﺘ ﻔ اﻟ اﺣﺔ‬ ‫ا ﺮﻛ ﻳﺔ‬ ‫ﻣ ﺎ ﺤﺔ اﻟﻌ‬

‫ﻳ‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫اﺴ‬

‫ﺎ ا‬

‫وا‬

‫دﻳ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻧ‬

‫ا‬

‫ﻮ ﺎ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻮ‬

‫ﻗ‬ ‫ﻟ ﺔﻣ‬

‫ﻴ‬ ‫ﻴ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا ول ﻮل‬

‫ﺎ وا ﻮ ﻳ ﻮن ﺎد‬

‫على الرغم من حقيقة أن تداخالت نمط الحياة‬

‫من المرض وإدارته‪ ،‬إال أن المشكلة الكبرى ال تزال‬ ‫تكمن في االفتقار للثقافة الصحية لدى معظم‬

‫األفراد لمرض السكري والمضاعفات المصاحبة له‬ ‫ً‬ ‫المصاب‬ ‫وآثاره التي تدوم‬ ‫طويال على حياة الفرد ُ‬

‫وصحته‪ ،‬وهو ما يدعو لضرورة تشجيع األفراد على‬

‫تغيير سلوكهم للوقاية من المضاعفات المتعددة‬

‫لمرض السكري من النوع الثاني‪.‬‬

‫ً‬ ‫ّ‬ ‫انتشارا‬ ‫ويمثل السكري من النوع الثاني النوع األكثر‬ ‫ً‬ ‫انتشارا‬ ‫سجل هذا النوع‬ ‫من مرض السكري‪ ،‬فقد ّ‬ ‫ً‬ ‫نتيجة للتغيرات االجتماعية‬ ‫متزايدا في اآلونة األخيرة‬ ‫ً‬

‫والثقافية‪ .‬وفي الدول ذات مستويات الدخل‬

‫المرتفعة فإن ما يصل حتى ‪ 91%‬من البالغين‬

‫المصابين بمرض السكري يعانون من النوع الثاني‬

‫منه‪ .‬وفي دول الشرق األوسط وشمال أفريقيا‪ ،‬ما‬

‫يقارب اثنين من كل ‪ 5‬مصابين بمرض السكري لم‬ ‫يتم تشخيصهم بعد‪ .‬ويزداد خطر اإلصابة بأمراض‬ ‫القلب والسكتات الدماغية لدى المصابين بمرض‬

‫السكري من النوع الثاني‪ ،‬إذ يتضاعف هذا الخطر‬

‫‪ l 36‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫وممارسة التمارين الرياضية أن يساعد في الحد‬

‫والتوقف عن العادات السيئة مثل التدخين يمكن أن‬ ‫يساعد بشكل كبير‪ ،‬باإلضافة إلى السيطرة على‬

‫الوعي والوقاية من مضاعفات مرض السكري لدى‬

‫هذا وتوصي الجمعية األميركية للسكري بضرورة‬

‫إن الحد من النتائج السلبية ألمراض القلب واألوعية‬ ‫ً‬ ‫تركيزا‬ ‫الدموية المرتبطة بمرض السكري يتطلب‬

‫الدموية بشكل دوري ال يقل عن مرة في العام‪.‬‬

‫واألوعية الدموية‪.‬‬

‫فحص وتقييم مرضى السكري والقلب واألوعية‬ ‫وللوقاية من اآلثار السلبية للسكري على صحة‬

‫المريض‪ ،‬من الضروري إدارة مستويات الغلوكوز‬ ‫ً‬ ‫أيضا باسم سكر الدم‪ .‬وتظهر‬ ‫في الدم الذي يعرف‬ ‫المزيد من األدلة على قدرة بعض المنتجات الدوائية‬ ‫على الوقاية من أمراض القلب واألوعية الدموية‬

‫لدى مجموعات محددة من المرضى‪ ،‬إال أن األبحاث‬

‫وااللتزام باألدوية يمثالن أهمية محورية في الوقاية‬

‫الدم الناجمة عن مرض السكري ال تؤدي إلى تلف‬ ‫ً‬ ‫أضرارا بالجهاز‬ ‫األوعية الدموية فحسب بل تلحق‬

‫ضغط الدم والكوليسترول‪.‬‬

‫األفراد المصابين‪.‬‬ ‫ا‬

‫ﺮ‬

‫اﻟ‬

‫وتشير الدراسات أن ارتفاع نسبة الغلوكوز في‬

‫السكري‪ ،‬إذ يتم نشر حمالت التوعية وتطوير‬

‫ا‬

‫ا ﻮ ا ﺎ‬

‫ما تزال قائمة لتوفير المزيد من التفاصيل‪.‬‬

‫على خفض عوامل الخطر المتعددة ألمراض القلب‬

‫ً‬ ‫وأحيانا ينقض االستعداد الوراثي جميع عوامل‬

‫الخطر السابق ذكرها‪ ،‬وإكمال دورة الرعاية السنوية‬ ‫يمكنه المساعدة في تحقيق نتائج أفضل لألفراد‬

‫الذين يعانون من مرض السكري‪ ،‬كما يمكن‬

‫للفحوصات الدورية وقاية المريض من المضاعفات‬ ‫والنتائج السلبية األخرى المصاحبة لهذا المرض‪.‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ﻴ اء ﻌ ﻦ ﻋﻦ إ ﻼ‬

‫ا ﻣ‬

‫ﺑﻌﺜﺔ‬

‫ﻳ‬

‫ﻤ‬

‫ﻟﺘ‬

‫ﺎ‬

‫ﻋ‬

‫ا‬

‫ﺎن‬

‫ﻗ ﺔ‬

‫ﺑﺎ‬

‫بعثة هذه المبادرة لعام ‪ 2018‬مكونة من فريق‬ ‫ّ‬ ‫سيتسلقون‬ ‫من طلبة مدرسة الشويفات والذين‬

‫أعلى قمة في الوطن العربي‪ ،‬وهي قمة توبقال‬

‫في المغرب وذلك بهدف جمع التبرعات لدعم عالج‬

‫المرضى ونشر الوعي حول رسالة مؤسسة ومركز‬ ‫الحسين للسرطان‪.‬‬

‫ا د‬

‫ا‬

‫ﺑﺤﺎﻤ‬

‫ﻧﺘ‬

‫ﻣﻐﺎﻣﺮ اﻟﺘ‬

‫ﻟ‬

‫ﻣﺮ‬

‫ﺘ‬

‫إ ﺮﻳ‬ ‫ﻤﻮ ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ و ﻛ ا ﺴ‬ ‫ﻳ‬

‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫ل‬

‫ﱪو‬ ‫ا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ‬

‫ﻛ ا ﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ‬

‫ﻤ‬

‫ا د‬

‫ﺎ‬

‫ﺎد‬

‫ﺎن‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫ا‬ ‫ﺎ‬

‫ﻧ‬ ‫ا‬

‫د‬

‫ا ﻛ‬ ‫ا‬

‫ﻤ‬

‫وا ﺎﻧ‬

‫ا ا‬

‫ﻳ ا‬

‫ﻳ‬

‫ا و‬

‫ﻳﺎ ا‬

‫ﺎ‬ ‫ﻤ‬

‫ل‬

‫ﻳ ﻮ‬

‫بقعة لمحاربة السرطان” بقيادة المغامر والبطل‬

‫ا‬

‫وا‬ ‫ﻳ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺮﻳ‬

‫ﺮ‬ ‫دو‬

‫اﻮ‬ ‫ﻤ‬

‫ا‬

‫من خالل التبرعات التي سيقوم بجمعها فريق‬

‫ﺎ‬

‫و‬

‫د ﻮن‬

‫ﺎ‬

‫ﻲ‬

‫ﺎ‬

‫إﻣﺎ‬

‫ا ا‬

‫اﻟ ﺎ ﻗﺔ‬

‫ﻳﺎ ا‬

‫ل ‪45‬‬

‫في الجزء المراد عالجه‪ ،‬في عملية استغرقت نحو‬

‫ساعة ونصف الساعة‪ .‬وقال‪“ :‬إن العمليتين أجريتا‬

‫لشخصين‪ ،‬األول لرجل‪ ،‬في العقد الرابع من العمر‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫دائما‬ ‫آالما في الركبة منذ سنوات‪ ،‬وهي‬ ‫يعاني‬

‫ما تتجدد معه بصورة مستمرة‪ ،‬وعندما عرض عليه‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫طبيا‪ ،‬بالتعاون‬ ‫فريقا‬ ‫القاسمي بالشارقة‪ ،‬أوضح أن‬

‫العمليات بمستشفى الكويت بالشارقة‪ ،‬وتم‬

‫إصالحه بالخاليا الجذعية المستخلصة منها‪.‬‬

‫‪ l 38‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻟﺔ اﻹﻣﺎ ات‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ليتم استخالص الخاليا الجذعية منها‪ ،‬وحقن المريض‬

‫لسيدة في العقد الرابع من العمر‪ ،‬وأجريت لها‬

‫‪2017‬‬

‫الشنار‪ ،‬وعبير صيقلي‪.‬‬

‫تحتاج إلعادة هذه العملية خالل فترات قريبة‪ ،‬بل‬

‫الدكتور صقر المعال نائب المدير الفني‪ ،‬استشاري‬

‫مع فريق كوري‪ ،‬قام بإجراء العمليتين في غرفة‬

‫البطاينة‪ ،‬ودينا فايدي‪ ،‬ورؤى الجراح‪ ،‬وميساء‬

‫شفط نسبة الدهون المراد حقنها للحالتين‪ ،‬كل‬

‫العالج بالحقن‪ ،‬واستخالص الخاليا الجذعية منه‪،‬‬

‫ورئيس قسم جراحة التجميل في مستشفى‬

‫التل‪ ،‬وهيلين عزيزي‪ ،‬وحنا خوري‪ ،‬وهنا بشناق‪،‬‬

‫وأفاد أن حالة المريضين مستقرة‪ ،‬وتظهر نتائجهما‬

‫على حدة‪ ،‬وبالتالي وضعت في الجهاز الحديث‪،‬‬

‫ﺎﺎ‬

‫يشار إلى أن فريق مبادرة “من أخفض بقعة إلى‬

‫وهبة المبر‪ ،‬وعال ياسين‪ ،‬ومروة السيابي‪ ،‬وأيسر‬

‫المبادرة الرائع”‪ .‬كما أعلنت سموها عن إطالق‬

‫ﺎ‬

‫ﻛﻴ‬

‫ﺎ‬

‫األردني مصطفى سالمة لبعثة جديدة ألعلى قمة‬

‫في أوروبا “جبل إلبروس” دعما لمرضى السرطان‬

‫ﺎد‬

‫ﺎ‬

‫ﺎن‬

‫ﺎ‬

‫ﻼ‬

‫ﺣﻼ ﺎ اﻟ ﺎﺑ ﺔ إ‬

‫أعلى بقعة لمحاربة السرطان” يضم كال من خالد‬

‫مبادرة تسلق أخرى باسم “السبع قمم” حيث أن‬

‫ﻤ‬ ‫ﻳ‬

‫مجددا مع مبادرة “من أخفض بقعة إلى أعلى‬

‫ووﺎ‬

‫ﺎن‬

‫ﻮن دوﻻ‬

‫ﻣﺎ ﻗ ﺑ ﻧﺎ‬

‫ﻣ ﻮا اﻟ ﻔﺎ‬

‫ﻗ ﺔ‬

‫قالت سمو األميرة غيداء‪ :‬نفتخر بشراكتنا‬

‫ﺴ‬ ‫ﻤ‬

‫اﻟ‬

‫إ‬

‫ا‬

‫ﺮﺑﺔ‬

‫ﺔإ‬

‫ﻳ‬

‫إﻟ‬

‫ﻦ‬

‫ﺎل‬

‫الصحية بصورة أدق بعد فترة‪ ،‬كما وأن الحاالت ال‬

‫يتم ذلك بعد سنوات إذا استدعى األمر‪ .‬كما لفت‬ ‫المعال الى أن هذا الجهاز يعتبر مفيد ً‬ ‫جدا في‬ ‫ً‬ ‫نظرا ألنه يختصر عنصر‬ ‫سرعة إجراء هذه العمليات‪،‬‬

‫الوقت الذي كان الطبيب يحتاج إليه في عملية‬

‫شفط الدهون من الحالة في السابق‪ ،‬لتطلب األمر‬

‫أبدى موافقته‪ ،‬وهو ما تم مع الحالة الثانية‪ ،‬وهي‬

‫تحويل العينات للمختبرات التي كانت تستغرق أكثر‬ ‫ً‬ ‫يوما إلتمام األمر‪ ،‬وتحويلها لخاليا‬ ‫من خمسة عشر‬

‫عملية ترميمية في الوجه‪ ،‬وتم حقن الجزء المراد‬

‫الجهاز الجديد‪ ،‬والذي يقوم بهذه المهمة خالل‬

‫جذعية‪ ،‬بينما أصبحت المهمة أيسر بكثير باستخدام‬

‫خمسة وأربعين دقيقة فقط‪.‬‬


‫المتميزة‪ ،‬جائزة حمدان للمتطوعين في الخدمات‬

‫الطبية واإلنسانية‪ ،‬وجوائز الوطن العربي (جائزة‬ ‫حمدان ألفضل مركز طبي في الوطن العربي‪،‬‬ ‫جائزة حمدان لتكريم الشخصيات المتميزة في‬

‫الوطن العربي)‪ ،‬وجوائز دولة اإلمارات (جائزة حمدان‬

‫ألفضل قسم طبي داخل الدولة‪ ،‬جائزة حمدان‬ ‫للشخصيات الطبية المتميزة داخل الدولة‪،‬جائزة‬

‫حمدان ألفضل بحث تم نشره في مجلة حمدان‬

‫الطبية‪).‬‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤﻤ ﻳ‬

‫ا‬

‫ﻤ وﻧ ﺎ‬

‫ﺎﻛ‬

‫الفكرة االساسية هي ان كل عامين يتم اختيار‬ ‫موضوع حيوي ومهم في المجال الطبي من‬ ‫قبل اللجنة العلمية واألمانة العامة للجائزة‬

‫والعمل على التواصل مع كافة الجهات العالمية‬

‫أن أصدر سمو الشيخ حمدان قرارا بدعم البحث‬

‫العلمي لتكون الجائزة أول مؤسسة خاصة على‬

‫مستوى اإلمارات تدعم البحث العلمي‪.‬‬

‫وبما أن العلوم تقاس وفق ما يتم نشره‪ ،‬فقد‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻛ ا‬ ‫ﻮ‬

‫اا‬

‫ا ﺎ ا‬ ‫ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫و ﺎ ا‬

‫ا ﺎﻳ‬ ‫ﺴ‬

‫الدراسات الجينية تشكل اليوم مستقبل الخدمات‬

‫الصحية‪ ،‬والتوجه العام في الحقل الطبي اليوم هو‬ ‫الطب الموجه ‪.Therapy Targeted‬‬

‫األكاديمية والصحية لترشيح من يرونهم مناسبين‬

‫عمدنا إلى إنشاء مجلة أيضا مخصصة لنشر هذه‬

‫راشد آل مكتوم في مجال العلوم الطبية‪ ،‬وبناء‬

‫المجال‪ .‬وهنا‪ ،‬البد من اإلشارة إلى أن توجهنا في‬

‫كبير نحو العلوم الجينية على مستوى الوطن‬

‫الترشيحات على اللجان العلمية المحلية للجوائز‬

‫اإلمارات بحيث يتوجب على كل طالب أن يقدم بحثا‬

‫والمختبرات المتطورة‪ .‬لذلك‪ ،‬كانت أول فكرة‬

‫البحث العلمي لكي يكون أساسيا في القطاع‬

‫العربي عبر إنشاء مجلس للعلماء متخصص في‬

‫لشرف الحصول على جوائز الشيخ حمدان بن‬

‫على الترشيحات ثم استعراض االنجازات تعرض‬

‫البحوث فأصبح لدينا بيئة متكاملة لتطوير هذا‬

‫مجال البحث العلمي يطال طالب الطب في دولة‬

‫وقد طرحت فكرة مفادها أنه ليس لدينا توجه‬ ‫العربي؛ هذه العلوم تحتاج إلى العديد من المراكز‬

‫والمحكمين العالميين الختيار أنسب المرشحين‬

‫علميا للتخرج‪ .‬إن ما نسعى إليه هو تعزيز فكرة‬

‫العالمية الطبية وكذلك األمر فيما يتعلق بجوائز‬

‫الصحي‪ .‬تولي جائزة الشيخ حمدان بن راشد للعلوم‬

‫مجال الجينات‪ ،‬وهكذا نشأ المركز العربي للدراسات‬

‫مؤسسات وأفراد‪ ،‬ونفس الوضع في جوائز‬

‫المستمر‪.‬‬

‫تضم كل األمراض الجينية على مستوى العالم‬

‫لشرف الفوز بهذه الجوائز‪ ،‬وهذه خاص بالجوائز‬ ‫الخدمات اإلنسانية وجوائز الوطن العربي من‬ ‫اإلمارات فيما يتعلق باألقسام الطبية في‬

‫المستشفيات العامة والتي تبنى على حجم‬

‫االنجازات التي قدمها هذا القسم على المستوى‬ ‫ً‬ ‫ايضا جائزة حمدان للشخصيات الطبية‬ ‫المحلي‪،‬‬

‫الطبية أهمية بالغة لموضوع التعليم الطبي‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮدﻛ‬

‫اا‬

‫ﺎل و ﺎ‬

‫التعليم الطبي المستمر هو ضرورة وواجب على‬

‫المتميزة في المجال الطبي بدولة اإلمارات العربية‬

‫كل من يعمل في الشأن الطبي لكي يبقى على‬

‫خدمة ورقي الخدمات الطبية داخل دولة اإلمارات‬

‫فالتعلم الطبي لم يعد محصورا بسنوات ومقاعد‬

‫مجلس األمناء من خالل التواصل مع وزارة الصحة‬

‫المستمر‪ .‬وعليه‪ ،‬نحن نسعى دوما إلى خلق البيئة‬

‫المتحدة التي توجه لتكريم كل من ساهم في‬ ‫العربية المتحدة‪ ،‬يتم إختيار الفائزين بواسطة‬

‫اطالع دائم حول أحدث التطورات في مجال العمل؛‬ ‫الدراسة بل هناك حاجة ماسة إلى التعليم الطبي‬

‫هي حصر األمراض الجينية على مستوى الوطن‬

‫الجينية‪ .‬المبدأ األساسي هو جمع قاعدة بيانات‬

‫العربي‪.‬‬

‫تقع على عاتق هذا المركز أيضا مهمة البحث عن‬

‫الدراسات التي تنشر عالميا حول األمراض الجينية‬

‫لدى العرب‪ .‬وأصبح لدينا قاعدة بيانات على مستوى‬ ‫العالم وهي مرجع للعالم تستعمل في الدراسات‬

‫الجينية وهي متوفرة مجانا لكل طبيب يريد أن‬

‫يستخدمها لعالج مرضاه‪.‬‬

‫والهيئات الصحية في كل إمارة للتعرف واختيار من‬

‫المناسبة للتعليم الطبي المستمر حيث يوجد في‬

‫هذا هو اإلطار العام لألنشطة التي نقوم بها‬

‫لخدمة ودعم الحقل الطبي‪ ،‬وساهموا بتطور‬

‫استفدنا منها على مستوى التعليم المستمر من‬

‫من وزارة الصحة والهيئات الصحية في الدولة‬

‫يراهم جديرين بهذه الجائزة ممن كرسوا حياتهم‬

‫الخدمات الطبية في الدولة‪.‬‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬ ‫د ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻮ ا‬ ‫ﻮﻳ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎل ا‬

‫اﺴ‬ ‫ﻮ‬

‫ﺴﻮ‬

‫ا ﻮا‬

‫يحتل موضوع البحث العلمي حيزا مهما واهتماما‬

‫كبيرا في مجال عملنا‪ ،‬فنحن بحاجة إلى دراسات‬

‫وتحاليل مع قاعدة معلومات لكي نتمكن من‬

‫تطوير هذا المجال‪ .‬وسرعان ما تطورت الفكرة إلى‬

‫دولة اإلمارات مؤتمرات طبية على مدار العام‪،‬‬

‫خالل تسجيل أطباء وممرضين وممرضات للمشاركة‬

‫في تلك المؤتمرات واالستفادة منها سواء في‬ ‫الدراسة أو في ممارسة المهنة‪ .‬نحن دائما نعزز‬

‫الجهود في بناء ثقافة البحث العلمي لكي يكون‬

‫جزءا من حياتنا اليومية‬ ‫ﺎ ﻮ ﻮ ﻮ ا ﺎ‬

‫اا ﺎ‬

‫داء المفاصل ‪ Rheumatology‬ومشاكلها وهو‬

‫الموضوع األكثر حيوية في الوقت الراهن‪.‬‬

‫والمبني على مشاركة مجلس أمناء الجائزة الممثل‬

‫والجامعات‪ً ،‬الى جانب األعيان والشخصيات من‬

‫المهتمين في األمور الطبية‪ .‬وهو ما منحنا كيانا‬ ‫ً‬ ‫مكمال للشأن الصحي في دولة اإلمارات‪.‬‬ ‫وجزءا‬ ‫ومن أهدافنا اليومية تجديد األفكار المتطورة‬

‫وإعادة وضع االستراتيجيات وتطوير نوعية الجوائز‬ ‫وشكلها‪ .‬نحن اليوم نقوم بتكثيف الجهود‬

‫لمواكبة هذا الفكر للتقدم والتجديد يدخل ضمن‬

‫أولوياتنا دائما‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪41 l 2017‬‬


‫ﺎ‬

‫ﻮ‬ ‫ا‬ ‫ﻤ ان‬ ‫ﻮ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬ ‫ل‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬ ‫ﻮ ﺎ‬ ‫اء ا ﻔﺎﺻ ﻋ ﻮا اﻟ ﺎ‬ ‫ﻟﻬﺬا اﻟﻌﺎ‬ ‫ﱪ ﺎ‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻮ ا‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﻛﺎن‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺎ ﻮا‬

‫ا‬ ‫ﻤ‬

‫ﻛ‬ ‫ا‬

‫وا‬

‫ﺎﻳ ا ﺎ‬ ‫ﻤ ان‬ ‫ا‬

‫و‬

‫وا‬

‫ﺎ‬ ‫ﻮ ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﻮ ا‬ ‫ﻮ‬

‫ا‬

‫اﻻ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬

‫ل‬

‫ﺎو‬

‫ا‬

‫ﻤ ان‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫و ا ا‬

‫ا ﺴ ﻮﻳﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﻤ ان‬

‫ل‬

‫ﺴﺎ ا ا‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﻤ‬

‫وا و‬ ‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﻮل‬

‫و‬ ‫ﺎ‬

‫ﻮ ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎﻳ ﻧ‬

‫ا ﺴﻤ‬ ‫و‬

‫ﻮ‬

‫ﻳ ا ﺎ‬

‫ﻛ‬

‫ﻧ‬

‫ا‬

‫و ﺎ‬

‫كل من القطاع العام والخاص وكذلك الشق‬ ‫ً‬ ‫نظرا ألهميته‪ ،‬على أن تكون تلك‬ ‫األكاديمي‬

‫القطاعات الثالثة مترابطة فكانت فكرة التكريم‬

‫للمتميزين في سائر المجاالت على مستوى‬

‫العالم‪ ،‬فالمبدأ األساسي للجائزة هو التكريم‬

‫واالعتراف باإلنجازات التي تم تقديمها للمجتمع‬

‫من خالل مجموعة من الجوائز المتميزة وهي‪ :‬جائزة‬

‫حمدان العالمية الكبرى‪ ،‬جائزة حمدان للبحوث الطبية‬

‫‪ l 40‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻳ ا ﻮ‬ ‫ﻧ ﻤ ا ﺴﻤ‬ ‫ا ﻳ‬ ‫‪BHM‬‬ ‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫وهنا يأتي دور ‪ ،BHM‬الشركة النمساوية المطورة‬ ‫والم َصنّ عة للمساعدات السمعية‪ .‬فقد عززت ما‬ ‫ُ‬ ‫تبذله ‪ BHM‬لمواجهة هذا التحدي‪ ،‬وقدمت ليس‬

‫فقط نظارات سمعية بتقنية التوصيل العظمي‪ ،‬بل‬ ‫المصغرة‬ ‫أيضا أنظمة سمعية بالتوصيل العظمي ُ‬

‫لالهتزاز‪ ،‬التي من الممكن أن تُ كيف بشكل مثالي‬ ‫لتلبي احتياجات الصغار من األطفال‪ .‬تعمل أنظمة‬ ‫السمع بالتوصيل العظمي بمبدأ توليد الصوت‬

‫استيعاب سمعي ممتاز حتى في البيئات التي‬ ‫ً‬ ‫تحديا‪ .‬تعتبر ‪ BHM‬الشركة األولى التي‬ ‫تشكل‬

‫سمعية بالتوصيل العظمي مزودة‬ ‫تزود أنظمة‬ ‫ّ‬

‫)‪ ،‬وهو‬

‫بديناميكيات صوت (‪ BHM‬األوتوماتيكي‬

‫نظام بيئي أوتوماتيكي للتعرف على الصوت‪.‬‬

‫ﻛ‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ ا ﺴﻤ‬

‫ﺎن‬

‫يقوم عدد متزايد من البالغين‪ ،‬ممن يأملون‬

‫االستمتاع بأنشطتهم وتمارينهم الجسدية من‬

‫دون تقييد‪ ،‬باستغالل ميزة الحركة الشاملة التي‬

‫في جهاز استقبال مصغر لالهتزاز‪ ،‬يقوم بارسالها‬

‫يوفرها نظام ‪ contact mini‬للسمع بالتوصيل‬

‫الداخلية عبر عظم الجمجمة كأصوات ميكانيكية تُ حول‬

‫في الخوذات وقبعات التزلج‪ ،‬وغيرها‪ .‬وبفضل وجود‬

‫األنظمة من مقاومة الجلد الطبيعية‪.‬‬

‫في خوذات الدراجات‪ .‬ويسمح النطاق الواسع‬

‫مباشرة للرأس‪ ،‬حيث تمر الذبذبات داخل األذن‬

‫مباشرة إلى دفعة عصبية‪ .‬وبذلك‪ ،‬تستفيد هذه‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎل‬

‫تختص شركة ‪ BHM‬في تطوير وتصنيع أنظمة‬

‫سمعية عن طريق التوصيل العظمي‪ .‬ويطلق على‬ ‫الم َصغر‬ ‫نظام السمع بالتوصيل العظمي الرقمي ُ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مهما في‬ ‫منتجا‬ ‫اسم ‪ ،contact-mini‬الذي يعد‬

‫حافظة الشركة الواسعة‪ُ .‬طورت ‪contact-mini‬‬ ‫ً‬ ‫خصيصا لألطفال الذين يعانون من الضعف السمعي‬ ‫البسيط إلى المتوسط‪ .‬يتكون الجهاز المضغوط‬

‫من وحدتين مترابطتين هما; حجرة الكترونية وجهاز‬

‫استقبال ُم َصغرلالهتزاز دقيق يمكن دمجه بسهولة‬ ‫وبشكل خفي داخل أنواع مختلفة من أغطية الرأس‬ ‫أو عصابات الشعر أو ُحلي الرأس‪ .‬بالتالي يستفيد‬ ‫األطفال من حرية الحركة الكاملة‪ ،‬وعدم تقيدها‬

‫بأي شكل من األشكال‪ .‬أنظمة السمع بالتوصيل‬ ‫العظمي‪ ،‬كما في أجهزة السمع األخرى‪ ،‬ينبغي‬ ‫كل من الجانبين‪ .‬وبفضل‬ ‫تركيبها‪ ،‬إن أمكن‪ ،‬على ٍ‬

‫قياس السمع الموقعي‪ ،‬يمكن تكييفها لكل شخص‬

‫مرتد لها بشكل فردي‪ .‬فيقوم نظام التعرف‬ ‫ٍ‬

‫على الصوت األوتوماتيكي البيئي الجديد بتوفير‬

‫العظمي‪ .‬حيث بإمكان ‪ Contact mini‬أن يندمج‬

‫الميكروفون الخارجي‪ ،‬يمكن دمجه أيضا بكل سهولة‬

‫من االكسسوارات واألداء الوظيفي الجيد لنظام‬

‫‪ contact mini‬بحركة غير مقيدة‪.‬‬

‫ﻳﻮ‬ ‫ﺎ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫تشوه األذن الخارجية (انعدام األذن أوصغرها)‪.‬‬

‫رتق األذن‪.‬‬

‫عند منع الجراحة‪.‬‬

‫متالزمة فرانتشيسكيتي‪.‬‬

‫‪ Otitis media‬أو التهاب األذن الوسطى‪.‬‬

‫فقدان السمع بالتوصيل الهوائي وفقدان‬

‫السمع باألذن الوسطى بشكل عام‪ ،‬فضال‬

‫عن فقدان السمع المختلط‪.‬‬

‫قبل أن تقوم باختيار جهاز السمع الذي ستقوم‬

‫بزراعته‪ ،‬أرجو أن تضع بعين االعتبار األمور التالية‪:‬‬

‫بإمكانك تجنيب نفسك أو طفلك التدخل الجراحي‬

‫عن طريق اختيار جهاز السمع بالتوصيل العظمي‪.‬‬

‫ﻮد‬

‫ا ﻤﺴﺎ‬

‫ﻮ‬

‫قامت ‪ BHM‬بتطوير أنظمة سمعية معقدة مصنعة‬ ‫ً‬ ‫خصيصا في النمسا ومسوقة في جميع أنحاء‬ ‫العالم‪ .‬ثروتها من الخبرة والتزامها بالكمال يجعل من‬

‫‪ BHM‬شركة تحظى باحترام عالمي وتختص بأجهزة‬ ‫السمع من خالل لتوصيل العظمي والهوائي‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪43 l 2017‬‬


‫ﻮا‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴﻮ ا‬

‫و‬

‫ﻛ‬

‫ﻤ‬ ‫وا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا ﺴﻤ‬ ‫ن ﻤ‬

‫ﻛﺎ‬

‫اا‬

‫ﻳ‬

‫ﻮل ا‬

‫ا‬

‫ا ﻮ‬

‫و ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ﻮ‬

‫ا‬

‫و ن‬ ‫ﺎ‬

‫و‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ ﻧ‬

‫و ﻮ ﺎ‬ ‫و‬

‫ا ﺎ ﺎ ا ﺴﻤ‬ ‫ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫‪ l 42‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫الجراحة اصالح الخلل‪ ،‬ولكن ال تنبغي أن تكون‬

‫بالضرورة الخيار المفضل‪.‬‬

‫وعلى أية حال‪ ،‬يجب النظر في نظام السمع‬

‫بواسطة التوصيل العظمي وتجربته على األقل‬

‫قبل إجراء الجراحة‪ .‬في الواقع‪ ،‬غالبا ما تكون الجراحة‬

‫ال لزوم لها بتاتا‪ .‬فعند األطفال بالتحديد‪ ،‬تكون‬

‫كل شكل من أشكال فقدان السمع يعني أن حياتنا‬

‫اإلجراءات الطبية بحد ذاتها أحيانا مبكرة ً‬ ‫جدا‪ ،‬حيث‬

‫نوعية الحياة‪ .‬وبالتالي فإن مشاكل السمع على‬

‫إجراء الجراحة‪.‬‬

‫اليومية بها خلل‪ ،‬مما يؤدي إلى تأثير مباشر على‬

‫‪2017‬‬

‫اختالف طبيعتها بحاجة لمعالجة فورية‪ .‬بمقدور‬

‫يجب قضاء فترة االنتظار بأنسب الطرق‪ ،‬قبل أن يتم‬


‫ا ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و‬

‫وا ﺴ ﻮا ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻛﺎﻧ‬

‫ا ﺎ‬ ‫د‬

‫و‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻮﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻮﻮ ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫داد‬

‫ﻳ و ﻮ ا ﻛﺎ اﻻ‬

‫ﺎل ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫وا‬

‫ا ﺴ ا‬ ‫اﻻ‬

‫ﻳ وا‬

‫ل اﻻ‬

‫ﻮا ا‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﻳ‬

‫و ﻳ ﺎد ا‬ ‫ﻮ‬

‫و‬

‫و‬

‫و ﻮ‬

‫و‬

‫ﺎل ا ﻛﺎ اﻻ‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻻ ال‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮﻮ‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ن‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﻛﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫و‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫لقد دخل الذكاء االصطناعي في المجال الطبي‬

‫من أوسع األبواب حيث تم دمج تقنيات الذكاء‬ ‫االصطناعي في العديد من الجوانب الطبية‬

‫ليحقق خطوات مهمة من خالل اإلقبال الكبير من‬

‫قبل الشركات الطبية لالستثمار في هذا المجال‬

‫بعدما تبين الفائدة المرجوة منه‪ ،‬وبعدما تبين انها‬ ‫ستعمل على تقليل تكلفة الرعاية الصحية على‬

‫المدى البعيد‪ ،‬وستطور أداء عمل المستشفيات‬

‫والعيادات وكفاءتها وكذلك سوف تقلل من خطر‬

‫الموت نتيجة التشخيص الخطأ للمرض واالستخدام‬

‫الخاطئ لألدوية كذلك‪ .‬التقنيات المصممة في‬

‫اآلونة األخيرة يمكنها أن تشخص األمراض في‬

‫وقت مبكر وأن ّ‬ ‫تقلص المصاريف الصحية‪ .‬وتطورت‬

‫هذه التقنيات التي باتت تعتمد في بعض الحاالت‬

‫على أجهزة الهاتف الذكي واألجهزة الموصولة‬

‫باإلنترنت‪ .‬ولعل هذا التقدم المحرز في مجال‬

‫الذكاء االصطناعي فتح احتماالت جديدة على‬

‫“الطب الشخصي” وسمح أيضا بتسريع وتيرة‬

‫األبحاث‪ .‬كما يمكن أن يكون للذكاء االصطناعي دورا‬ ‫في الوقاية من أمراض عدة‪ ،‬من خالل تقديم تحليل‬

‫الملفات الطبية ونتائج االختبارات‪.‬‬

‫ﻻ‬

‫ا‬

‫ولكن طبعا ال غنى عن األطباء ألن الجهاز ال يمكن‬

‫أن يقدم الدعم النفسي والتعاطف الذي يبديه‬ ‫الطبيب من خالل تعامله الشخصي مع المريض‬

‫وقدرته على التخفيف من التوتر والقلق لديه‪ ،‬كما‬

‫أن اآللة عاجزة عن طرح أفكار جديدة لمرض جديد‬ ‫ظهر فجأة‪ ،‬وليس بمقدورها ايضا اقتراح أدوية‬

‫جديدة‪ .‬وفي هذا اإلطار‪ ،‬البد من التأكيد على انه‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪45 l 2017‬‬


‫ﻮا‬

‫‪ l 44‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ا ﻛﺎ اﻻ‬

‫هذه المنطقة بالمنظار‪ ،‬حيث تمتد األمعاء الدقيقة‬

‫حوالي خمسة أمتار‪ .‬وال بد من اإلشارة إلى اختالف‬

‫ﺎ‬

‫ﻣﺮﻛ ﻋﺎ ﻲ ﻟ ﺬﻛﺎء ا ﺻ‬

‫أنواع الكبسوالت‪ ،‬فهناك نوع معين لفحص األمعاء‬

‫ا‬

‫ﺎﻋﻲ اﻟ‬

‫دو‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫ﻲ اﻟﻌﻼ ﺎت ﻋﻦ ﺑﻌ‬

‫الدقيقة وآخر للمريء والقولون‪.‬‬

‫لذا من الخطأ ان يعتقد بعض المرضى بوجود‬

‫كبسولة واحدة تفحص الجهاز الهضمي من بدايته‬

‫(الفم) إلى نهايته (فتحة الشرج)‪ .‬في يوم الفحص‬

‫يأتي المريض للعيادة ويبتلع كبسولة صغيرة الحجم‬ ‫من دون تخدير ثم يمكنه الذهاب ليمارس حياته‬

‫بشكل طبيعي على ان يعود بعد حوالي ‪6-10‬‬

‫ﺎ‬

‫ا‬ ‫ا‬ ‫ﻛﺎ اﻻ‬ ‫ﺎ ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ا‬

‫و‬

‫للذكاء االصطناعي في قطاعات عدة‪ ،‬قطاعات‬

‫حيوية في الدولة أهمها قطاع الصحة من خالل‬

‫دولة اإلمارات كانت من الدول السباقة في العالم‬

‫تقليل نسبة األمراض المزمنة والخطيرة؛ وتعتبر‬ ‫ً‬ ‫استعدادا لتبني‬ ‫اإلمارات من أكثر دول المنطقة‬

‫في القطاع الصحي عبر تبني إستراتيجية اإلمارات‬

‫سياسات وبرامج عمل متطورة‪ ،‬تكنولوجية‪،‬‬

‫العربي التي تتبنى إستراتيجية الذكاء االصطناعي‬

‫إستراتيجية مستدامة للذكاء االصطناعي‪ ،‬بفضل‬

‫ساعات‪ ،‬يستغرق فحص القولون حوالي ‪6-8‬‬

‫ساعات‪ ،‬أما فحص األمعاء الدقيقة فيستغرق ‪8-10‬‬

‫ساعات‪ .‬وتخرج الكبسولة بشكل طبيعي مع الخروج‬

‫ويتم التخلص منها‪.‬‬

‫بالمقارنة بفحص األمعاء الدقيقة الذي يجري‬

‫بالتصوير اإلشعاعي بتناول الصبغة (الباريوم)‬

‫فهو فحص يعطي صورة غير مباشرة عن األمعاء‪،‬‬

‫ويتضمن شرب المريض كمية من الصبغة غير‬

‫المستساغة الطعم‪ ،‬كما يستغرق الفحص بقاءه‬

‫لفترة طويلة في قسم األشعة (‪ 3-4‬ساعات)‪.‬‬

‫بينما تغيب هذه األمور بالنسبة للفحص باستخدام‬ ‫الكبسولة الذكية‪ ،‬كما تتميز بتوفير صور رقمية‬

‫مباشرة لجدار األمعاء‪ ،‬بما يكشف عن وجود األورام‬

‫واللحمية أو االلتهابات بشكل واضح‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪47 l 2017‬‬


‫ﻮا‬

‫مهنة الطب في تطور مستمر واألطباء يتوجب‬ ‫عليهم مواكبة هذا التطور من خالل التدريب‬

‫والمتابعة ألحدث التقنيات لمعرفة كيفية التعامل‬

‫معها‪ ،‬والذكاء االصطناعي واحد منها‪ ،‬ولكن تبقى‬

‫مهارة الطبيب هي األهم‪.‬‬

‫ا ﻧﺴﺎن ا‬

‫ورغم انه فرع من فروع علم الكمبيوتر‪ ،‬إال أن‬

‫للقطاع الطبي النصيب الوافر من االستفادة من‬

‫الذكاء االصطناعي الذي يحاكي العقل البشري‪.‬‬

‫ومن أمثلة ذلك في القطاع الطبي اإلنسان‬

‫اآللي أو الروبوت وهو عبارة عن آلة تتصرف مثل‬

‫اإلنسان وتستجيب لبعض اإليحاءات والتأثيرات‬ ‫الصوتية وتخزن المعلومات؛ كما يوجد اإلنسان‬

‫اآللي الجراحي الذي يساعد الجراحين أثناء إجراء‬

‫العمليات الجراحية للوصول الى أماكن في جسم‬

‫اإلنسان تعجز يد الجراح عن الوصول إليها أي أنه‬

‫يساعد الجراحين في العمليات الجراحية الدقيقة‬

‫وال يتم العمل عليه إال بإشراف طبيب مختص يجيد‬

‫العمل عليه‪ .‬يوجد ايضا روبوتات مخصصة للجراحة‬

‫عن بعد بحيث يقوم الجراح بعملية جراحية للمريض‬

‫من دون أن يكون موجودا فيزيائيا؛ الجراحة عن بعد‬

‫تتطلب توافر احدث تكنولوجيا اإلتصاالت والتبادل‬ ‫الفعال لنظم المعلومات اإلدارية بين الجهتين‪.‬‬

‫كما أن التطبيقات المستقبلية األخرى تتضمن‬

‫جامعة نوتنغهام في وقت سابق من هذا العام‬

‫ا‬

‫ﺴﻮ‬

‫ا ﻛ‬

‫تنفيذ المعالجات الدقيقة أو المعالجات الثانوية في‬

‫حيث تبين أن العديد من أنظمة الذكاء االصطناعي‬

‫يتجلى الذكاء االصطناعي في عالم الطب‬

‫المتحسسات البيولوجية التي باستطاعتها قراءة‬

‫اإلصابة بأزمة قلبية‪ .‬واستطاعت أنظمة أخرى للذكاء‬

‫مستوى التنظير للجهاز الهضمي بفضل قدرتها‬

‫الجسم للقيام بوظائف طبية وجراحية‪ ،‬واستخدام‬

‫وتحويل اإلجابات للمتبدالت الطبيعية والكيمائية‬

‫بالنسبة للمرضى ذوي األمراض المزمنة‪.‬‬

‫ا‬

‫تهدف تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت في‬

‫مجال الصحة والتطبيب عن بعد الى رفع وصول‬

‫الرعاية الصحية عالية الجودة الى سكان المناطق‬

‫قادرة على اكتشاف األشخاص المعرضين لخطر‬

‫االصطناعي في جامعة ستانفورد بوالية كاليفورنيا‬ ‫األميركية ُّ‬ ‫تعلم اكتشاف سرطان الثدي في‬ ‫العينات النسيجية‪.‬‬

‫ﺴ‬

‫ا دا‬

‫و ﻤ ا‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫إدارة المستشفيات وبناء أنظمة وقواعد وبيانات‬ ‫داخل أروقة المستشفيات استفادت الى حد‬

‫من خالل الكبسولة الذكية التي أحدثت ثورة على‬ ‫على الوصول إلى مناطق في الجهاز الهضمي‬

‫لم يتمكن المنظار من تصويرها خاصة األمعاء‬

‫الدقيقة‪ ،‬كما أنها قدمت نتائج ممتازة مع المرضى‬

‫السيما الذين عجز الطب عن تشخيص أمراضهم‬ ‫الباطنية بالمناظير واألشعة‪.‬‬

‫وفي تفاصيل عمل الكبسولة الذكية‪ ،‬يقوم‬

‫النائية واألرياف للتقليل من نفقات العالج والسفر‬

‫كبير من تنظيم العمل وتحسين اإلدارة عبر توفير‬

‫المريض ِب َبلعها لتقوم بتصوير المريء والمعدة‬

‫العالج في المدن‪ ،‬بحيث يمكن ربط المستشفيات‬

‫المرضي ما يساعد في التوصل الى نتائج إحصائية‬

‫‪ 33‬صورة في الدقيقة‪ ،‬وبالتالي‪ ،‬التشخيص‬

‫تشخيص األمراض من خالل تبادل الصور والتقارير‬

‫الدقيق بفضل اضطالع الطبيب على ملف المريض‬

‫أو مضاعفات؛ على أن يتم إرسال الصور إلى جهاز‬

‫المعقدة‪ .‬على صعيد متصل‪ُ ،‬يمكن للذكاء‬

‫هامة ودالة بين األمراض والتشخيصات‪ .‬هذه‬

‫المعلومات‪ ،‬ويكتشف المرض‪.‬‬

‫وتحقيق راحة المريض من عناء الوصول الى مراكز‬ ‫فيما بينها عبر شبكة اتصال تمكن األطباء من‬

‫وتقديم االستشارة الطبية في الحاالت المرضية‬

‫إمكانية جمع المعلومات عن المرضى وتاريخهم‬

‫طبية عنها‪ ،‬فضال عن توافر فرصة التشخيص‬

‫بشكل كامل وبكل التفاصيل الستقراء عالقات‬

‫االصطناعي تشخيص األمراض من مجموعة عالمات‬

‫األنظمة المتطورة في المستشفيات أسهمت‬

‫واإلشارات الشاذة التي تظهر في الخاليا مع بداية‬

‫الوصف العشوائي لألدوية وكذلك تجنب التفاعالت‬

‫من األعراض‪ ،‬واألنماط الغريبة في تحليالت الدم‪،‬‬

‫ازدياد قوة المرض‪ ،‬وفق ما أشار إليه باحثون في‬

‫‪ l 46‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫في تعزيز القدرة على التشخيص الدقيق وتجنب‬

‫السلبية التي يمكن أن تحدث‪.‬‬

‫واألمعاء والقولون خالل ‪ 10‬ساعات‪ ،‬وبمعدل‬

‫الدقيق لكامل لجهاز الهضمي‪ ،‬ومن دون أي ألم‬ ‫فيديو صغير‪ ،‬تم وضعه حول خصر المريض‪ ،‬يبث‬

‫يعتبر فحص األمعاء باستخدام الكبسولة كالفحص‬

‫األساسي لفحص األمعاء الدقيقة‪ ،‬وذلك بحسب‬ ‫اإلرشادات الطبية العالمية نتيجة لصعوبة فحص‬


‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮا‬

‫ا ﻮﻻﻳﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻧ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا وا وا ا‬ ‫ﺴ‬

‫ﻳ ﻤ ا وا ا‬ ‫ﺎ ا ﻛﺎن ا‬

‫دوا‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﻤ‬

‫ﻧ ﺎ‬

‫ﻳ ﺎول‬

‫ﻛ‬ ‫ﻮ ا ول‬ ‫ﺎ ا وا‬

‫تم تجهيز الحبة التي يطلق عليها اسم “‪Abil-‬‬

‫‪ ،”ify MyCite‬بمستشعرات صغيرة تتصل مع‬

‫ا‬

‫ﺮ اﻧ ﺎ ات اﻟ‬

‫ﻤ‬

‫تتميز ‪ Abilify MyCite‬بوجود جهاز استشعار‬

‫بحجم حبة الرمل‪ ،‬مصنوع من السيليكون والنحاس‬

‫والمغنيسيوم‪ .‬ويتم تنشيط إشارة كهربائية عندما‬

‫ثم يخرج المستشعر من الجسم بشكل طبيعي‪.‬‬

‫تقوم بدورها بإرسال المعلومات إلى تطبيق‬

‫يحدث اتصال بين جهاز االستشعار وحمض المعدة‪،‬‬

‫وتتلقى الالصقة التي يضعها المريض على‬

‫من أداة االستشعار فيها إلى لصقة يتم ارتداؤها‪،‬‬ ‫هاتفي‪ ،‬بحيث يمكن للمريض تتبع عملية بلع‬

‫الحبة على هاتفه الجوال‪ .‬يبلغ حجمها حجم يعادل‬

‫القفص الصدري األيسر‪ ،‬اإلشارة بعد عدة دقائق‬

‫حبة ملح‪ ،‬وتزود أداة االستشعار فيها ببطارية‬

‫مستويات النشاط وأنماط النوم ومعدل ضربات‬

‫المعدة وتتأثر بأحماضها‪ .‬وقال الخبراء إن مثل هذه‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مستقبال‬ ‫أيضا‬ ‫الحبوب الدوائية الرقمية يمكنها‬

‫من تناول الحبة‪ .‬ثم ترسل الالصقة البيانات‬

‫الالصقات الطبية التي يرتديها المريض‪ ،‬بحيث يتم‬ ‫تحميل المعلومات في قاعدة البيانات الموجودة‬

‫القلب‪ ،‬ويجب استبدالها كل ‪ 7‬أيام‪ .‬ويمكن لطبيب‬

‫لدى الطبيب‪.‬‬

‫إلى المعلومات‪ ،‬كما يمكن إبطال العملية في‬

‫أي وقت‪ .‬الحبة الرقمية إذن تقوم بإرسال رسالة‬

‫إلى التطبيق الذكي عبر البلوتوث‪ ،‬كما تسجل‬

‫نقل بيانات الدواء إلى التطبيق الذكي‪ ،‬وكذلك‬

‫المريض‪ ،‬بما في ذلك أفراد األسرة‪ ،‬الوصول‬

‫المريض وما يصل إلى ‪ 4‬أشخاص آخرين يختارهم‬

‫وهوائي لإلرسال‪ .‬وتنشط الحبة بعدما تصل إلى‬

‫إدارة عمليات عالج أمراض مزمنة‪ ،‬مثل داء السكري‬

‫واإلصابات بأمراض القلب‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪49 l 2017‬‬


‫ﻮا‬

‫ً‬ ‫تحديدا؛ فقد كانت‬ ‫اعتمدتها في العقدين األخيرين‬

‫بعد قفزة نوعية في رعاية الحاالت الحرجة في‬

‫اإللكترونية”‪ ،‬ثم سرعان ما تم تحويلها إلى‬

‫الرعاية الحرجة عن بعد في مجال العناية المركزة‬

‫اإلمارات أول دولة في المنطقة تتبنى “الحكومة‬

‫“الحكومة الذكية” في العام ‪ ،2013‬في سابقة‬

‫أقسام العناية المركزة من خالل تقديم استشارات‬

‫بصورة شمولية في كل المجاالت الطبية على‬

‫والمحاكاة الطبية والتطبيب عن بعد‪ ،‬وهي وسيلة‬

‫البشري وتسخير التكنولوجيا في إنجاز المهام‬

‫المرجعية والمستشفيات العامة‪ ،‬للتغلب على عائق‬

‫المرضى عن بعد والجراحات الدقيقة‪ ،‬واالكتشاف‬

‫لالرتقاء بمستوى خدماتها المتنوعة والوصول بها‬

‫وتحليل المعلومات الطبية وإعطاء النصائح لصناع‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫انطالقا من رؤية الشيخ‬ ‫أيضا‪ ،‬وذلك‬ ‫في المنطقة‬

‫مبتكرة للتواصل اإلكلينيكي بين المستشفيات‬

‫الخدمات الحكومية للناس في الدولة بكفاءة وجودة‬

‫المسافة‪ ،‬انطالقا من تبنّ يها مبدأ اإلبداع واالبتكار‬

‫العمل والحياة في الدولة‪.‬‬

‫إلى المتعاملين مباشرة عبر األجهزة الذكية‪.‬‬

‫محمد بن راشد آل مكتوم إلتاحة أفضل وأسرع‬ ‫عاليتين‪ ،‬بهدف إسعادهم واالرتقاء بكافة مناح‬

‫كما أن معظم أقسام األشعة في مستشفيات‬

‫كما تعتزم شركة أبوظبي للخدمات الصحية‬

‫العام ‪ ، 2025‬ما سيفتح مجاالت أوسع للتشخيص‬

‫مستوى الدولة والمنطقة‪ ،‬وبدأت في وضع‬

‫ووقاية المجتمع باستخدام التكنولوجيا المتقدمة‬

‫الطبي وإطالق منتجات عالمية في هذا المجال‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫عالميا للذكاء االصطناعي‬ ‫مركزا‬ ‫لتصبح أبوظبي‬

‫الدولة ستعتمد على الذكاء االصطناعي في‬

‫وتقليل نسبة الخطأ‪ .‬وقد بدأت وزارة الصحة‬

‫للتطبيب عن بعد ‪ Tele-ICU -‬في المستشفيات‬

‫التابعة لها‪ ،‬حيث يعد برنامج العناية المركزة عن‬

‫‪ l 48‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫اإلستعداد لتطبيق الذكاء االصطناعي واستخدامه‬

‫«صحة» تطبيق الذكاء االصطناعي الطبي على‬

‫استراتيجيات مستقبلية للذكاء االصطناعي‬

‫الطبي والعالجات عن بعد‪ .‬وهي اليوم في طور‬

‫مستوى جميع منشآتها‪ ،‬من خالل محاكاة العقل‬ ‫الطبية‪ ،‬وتطوير عملية التشخيص ومراقبة‬

‫المبكر لألمراض عامة وأمراض السرطان خاصة‪،‬‬ ‫القرار لمساعدتهم في تحسين أو تطوير أو‬

‫استحداث الخدمات ورسم التوقعات المستقبلية‬

‫في مجاالت مختلفة‪ ،‬ويمكن االستفادة من الذكاء‬

‫االصطناعي في صنع سجل يساعد المتعاملين‬

‫في تسهيل وسرعة إنجاز عمليات التسجيل وأخذ‬

‫المؤشرات الحيوية‪ ،‬والتواصل مع المريض بشكل‬

‫مباشر عن طريق طرح األسئلة والتعلم من‬

‫اإلجابات المقدمة من قبل المريض‪ ،‬واستحداث‬ ‫منتجات فريدة من نوعها‪.‬‬


‫‪KQ07116/29/11/29/12/2017‬‬

‫عند حدوث تمزق غير طبيعي للجزء المركزي من‬

‫الغضروف يشار إليه باالنزالق الغضروفي (‪Spinal‬‬ ‫‪ .)disc herniation‬اما أكثر األماكن شيوعا‬

‫لحدوث االنزالق الغضروفي هو بين الفقرة‬

‫القطنية الرابعة والخامسة ثم بين الفقرة القطنية‬

‫الخامسة والعجز أسفل الظهر ألن هذه المنطقة‬

‫تعمل على امتصاص أكبر حمل أثناء الوقوف‬ ‫والجلوس ولها دور كبير في حركة الشخص‬

‫واألنشطة التي يقوم بها‪.‬‬

‫ﻳ‬

‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫ا ا‬

‫اإلصابة بنوبة من السعال الحاد‪.‬‬

‫الجلوس لفترات طويلة من دون ممارسة أي‬

‫ينتقل الطبيب إلى المرحلة الثانية وهي العالجات‬

‫بعد المهن التي تطلب حمل أشياء ثقيلة‬

‫المريض لجلسات من الحرارة واألشعة والتمارين‬

‫حركة‪.‬‬

‫تشكل عبئا على العمود الفقري‪.‬‬

‫اﻻﻧ ﻻ‬

‫ا‬

‫و‬

‫ا‬

‫تعتمد األعراض على مستوى الفقرات التي‬

‫حدث فيها تمزق بالحلقات الليفية والتي تحيط‬

‫بنواة الغضروف‪ ،‬اضافة الى الجذور التي تأثرت‬

‫بالضغط من هذه الغضاريف‪ ،‬فيشعر المريض بآالم‬

‫يتكون العمود الفقري من تسلسل الفقرات (‪ver-‬‬

‫موضعية في مكان اإلصابة‪ .‬اما اذا كان الغضروف‬

‫فقرتين قرص غضروفي (‪ )Disc‬وتوجد أربطة تحيط‬

‫تضغط على االعصاب المجاورة مسببة آالما من‬

‫‪ )tebrae‬وهي األساس العظمي؛ يوجد بين كل‬ ‫بالعمود الفقري والغضاريف‪.‬‬

‫اﻟﻌ ﻮ اﻟﻔ ﺮ‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫•‬ ‫•‬

‫ﻳﺘ ﻮ ﻣﻦ‬

‫‪ 7‬فقرات رقبية (‪.)Cervical vertebrae‬‬

‫المنزلق كبيرا‪ ،‬فإن أنسجة نواة الغضروف سوف‬

‫جانب واحد يبدأ من اسفل الظهر ويمتد بحسب‬

‫العصب المتأثر‪ ،‬وقد يحدث تنميل في الجزء‬

‫المصاب‪ .‬إذا كان الغضروف المنزلق كبيرا يمكن‬

‫أن يضغط على االعصاب من الجهتين ويصبح‬

‫‪ 12‬فقرة صدرية (‪.)Thoracic vertebrae‬‬

‫اإلحساس باأللم في الطرفين السفليين‪ .‬وقد‬

‫العجز (‪.)Sacrum‬‬

‫اضطراب حسي‪ ،‬ليسبب حدوث التبول والتبرز‬

‫‪ 5‬فقرات قطنية (‪.)Lumber vertebrae‬‬ ‫العصعص (‪.)Coccyx‬‬

‫وتكون الفقرات هي خط الدفاع والحماية للحبل‬

‫يحدث ضعف عضلي في الطرفين السفليين مع‬

‫الطبيعية والفيزيائية لتقوية العضالت مع إخضاع‬

‫الفعالة وغيرها‪ ،‬وذلك حسب الحاجة‪.‬‬

‫اما العالج الجراحي فهو المالذ األخير لحاالت‬

‫التمزق الغضروفي‪ ،‬وقد يكون احيانا اسعافيا‬

‫لبعض الحاالت الخاصة التي تتطلب تدخال جراحيا‬

‫سريعا لرفع الضغط عن األجزاء العصبية وذلك عند‬

‫حدوث ضعف في العضالت والقدمين أو اضطراب‬ ‫بالعضالت البولية والشرجية أو القدم‪.‬‬

‫ﻳ ﻮ اﻟﺘ‬ ‫اﻟﻐ‬

‫يسمى بمتالزمة ذيل الفرس‪.‬‬

‫الشوكي وتعطي الدعم لهيكل الجسد مع المرونة‬ ‫الفقرات حيث انها تتكون من مادة شبيهة بالجيالتين‬

‫يخضع المريض الختبارات الدم وتصوير األشعة‬

‫بعد الفحوصات السريرية وتحديد العالمات العصبية‪،‬‬

‫السينية (‪ ،)X ray‬والتصوير الطبقي المحوري‬

‫اﻟ ﺮاﺣﻲ ﻟﻼﻧ‬

‫•‬

‫التدخل الجراحي الكالسيكي واستئصال‬

‫•‬

‫استخدام أدوات جراحية صغيرة‪.‬‬

‫•‬

‫بعض الحاالت الخاصة تحتاج الى تثبيت‬

‫•‬

‫الغضروف المنزلق‪.‬‬

‫التدخل الجراحي بالمنظار‪.‬‬

‫للفقرات لمنع االنزالق الغضروفي أو وضع‬ ‫بدائل مكان الدسك المستأصل‪.‬‬

‫الالإرادي (‪ )quada equina syndrome‬أو ما‬

‫ا‬

‫والحركة‪ .‬والغضاريف هي بمثابة الوسادات بين‬

‫وأخرى مسكنة باالضافة الى مضادات االلتهاب‪ .‬ثم‬

‫ﻣﻦ ا‬ ‫اﻟﻐ‬

‫ا ﻧ‬ ‫ﻦ اﻟﻮﻗﺎﻳﺔ ﻣﻦ ﺣ‬ ‫ﺑﺎ ﺎ اﻟﺨ ﻮات اﻟﺘﺎﻟﻴﺔ‬

‫•‬

‫الحفاظ على وزن صحي يقلل من الحمل على‬

‫•‬

‫القيام بالتمارين الرياضية بانتظام‪.‬‬

‫هذا الجزء من الظهر‪.‬‬

‫(‪ )Jelly‬ومحاطة بحلقة ليفية‪ ،‬ومركزهما نسيج ّلين‬ ‫يسمى نواة الغضروف‪ .‬األربطة (‪ )ligaments‬وهي‬

‫والرنين المغناطيسي ليتم تشخيص الحالة بدقة؛‬

‫•‬

‫وتحيط بكل غضاريف العمود الفقري‪.‬‬

‫(‪ )electromyogram‬قد يوضح بدقة العصب المتأثر‬

‫•‬

‫مراعاة الطريقة الصحيحة للوقوف والجلوس‬

‫•‬

‫حماية الظهر عند الجلوس من خالل وضع‬

‫•‬

‫حمل االشياء الثقيلة بحيث تنحني معها‬

‫الهدف من العالج هو تخفيف اآلالم وإزالتها مع ازالة‬

‫•‬

‫حماية الظهر عند النوم من خالل وضع وسادة‬

‫•‬

‫القيام بحركة مفاجئة غير صحيحة‪.‬‬

‫حيث يتوجب على المريض الراحة التامة وعدم القيام‬

‫•‬

‫االمتناع عن التدخين حيث تبين أن التدخين‬

‫•‬

‫عدم ممارسة الرياضة وقلة الحركة‪.‬‬

‫أنسجة ليفية ّلينة قوية تربط العظام ببعضها البعض‬

‫اﻣﺎ اﺳ ﺎ ا ﻧ‬ ‫ﻬﻲ‬ ‫اﻟ ﻳ‬

‫•‬

‫اﻟﻐ‬

‫الفقرات‪.‬‬

‫ضعف وراثي في أنسجة الغضاريف واألربطة‪.‬‬

‫كما ان التسجيل الكهربائي لنشاط العضالت‬

‫باالنزالق الغضروفي‪.‬‬

‫ﺎ اﻻﻧ ﻻ‬

‫ا‬

‫و‬

‫االعراض العصبية؛ وتكون البداية بالعالج المحافظ‬

‫باألعمال المجهدة أو حمل األثقال واالستلقاء‪ ،‬مع‬

‫تناول بعض األدوية التي تعمل على ارتخاء العضالت‬

‫االلتزام بالطريقة المثلى لرفع االشياء عن‬

‫األرض‪.‬‬

‫والمشي‪.‬‬

‫وسادة صغيرة بين الكرسي والظهر‪.‬‬

‫بين الركبتين عند االستلقاء على أحد الجانبين‪.‬‬ ‫يمنع من دخول المواد الغذائية إلى الغضاريف‬ ‫ما يفقدها الليونة ويعرضها للتشقق‪.‬‬


‫ا‬

‫و‬ ‫اﻻﻧ ﻻ ا‬ ‫ا ﻳﺴ ا‬ ‫(‬ ‫(‬ ‫ا ﻛﻮ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻣ ﺘ ﻔ‬

‫اﻻﻧ ﻻ‬ ‫)ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺑ ﻬﻮ اﻟﺘﺨ‬

‫و‬

‫نﻛ‬

‫ﺎ‬

‫‪ l 50‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫و ا ﻳﺴ‬

‫و و ا ﺎد ا‬

‫(‬

‫)‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺴ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫و‬

‫ا ( ﻳ ﻮن‬ ‫)‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫و‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﺎد‬

‫ﻮ‬ ‫ا‬

‫ا ﻤﻮد‬ ‫(‬


‫ﺎ‬

‫ا ﺴﺎ‬

‫ﺎ‬

‫د‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻳ ﺎ‬

‫اﻧ ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫وا ﱪو ﺴ ون‬ ‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺴﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻮ نو‬ ‫ﺎﻛ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫وﻻ ﻳ‬ ‫وا‬

‫ا‬ ‫ﻮ‬

‫ﺎ ﻮا‬

‫ﺴ ﻮﻳﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺴ ﻮﻳﺎ‬

‫ﺴﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ ا‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬ ‫ا‬

‫ﻮﻳ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ د‬

‫ﻤ ﺎ ‪10‬‬

‫ﻤ‬

‫و‬

‫‪10% 5‬‬

‫ﻮن‬

‫دا‬

‫ﻤﻛ‬

‫ﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﻳﺎد‬

‫و ﻮا‬ ‫ا‬

‫و‬

‫ﻮ‬

‫هذا الخلل الشديد في مستوى الهرمونات يؤدي‬

‫إلى حالة إرباك في عمل المبيضين وعدم االنتظام‬ ‫في تكوين البويضات‪ ،‬وفي بعض الحاالت فانه قد‬ ‫تمضي عدة أشهر بدون تكوين بويضات وعندها‬

‫تكون الدورة منقطعة طوال تلك الفترة؛ وحتى‬

‫في حالة تكون بويضات‪ ،‬فان خلل الهرمونات يؤدي‬ ‫إلى عدم نضج البويضات بطريقة صحيحة‪ ،‬وكذلك‬

‫يكون من الصعب أن تتحرر البويضات من الحويصالت‬

‫وتكون األكياس‪.‬‬ ‫ما يؤدي إلى تضخمها‬ ‫ّ‬

‫تكيسات على المبيض فإن بطانة‬ ‫عند حصول ّ‬ ‫الرحم تكون سميكة نظرا عدم وجود التبويض‪،‬‬

‫ما يؤدي بالتالي الى عدم إفراز هرمون‬

‫البروجيسترون في النصف الثاني للدورة‬

‫الشهرية‪ ،‬وعندما تكون بطانة الرحم سميكة فهذا‬

‫دليل على وجود أكياس على المبيض‪.‬‬

‫هناك الكثير من األعراض التي تدل على وجود‬

‫تكيسات على المبيضين وتتفاوت ما بين المعتدلة‬ ‫ّ‬

‫والحادة‪ ،‬ومن هذه األعراض عدم انتظام أو انقطاع‬

‫فترات الطمث ألن اإلباضة ال تحدث لديك بشكل‬ ‫منتظم أو ال تحدث على اإلطالق‪ ،‬صعوبة في‬ ‫حدوث الحمل‪ ،‬نمو الشعر الزائد على وجهك‬

‫وصدرك والجزء األسفل من بطنك‪ ،‬االكتئاب أو‬ ‫تقلب المزاج‪ ،‬زيادة الوزن‪ ،‬تساقط شعر الرأس‪،‬‬

‫تكيسات المبيض يتم‬ ‫ظهور حب الشباب‪ .‬تشخيص ّ‬ ‫أوال من خالل إجراء صورة األشعة الصوتية‪ ،‬على‬ ‫أن يتبعها فحوصات وتحليالت لهرمونات الجسم‬

‫لمعرفة الخلل الحاصل فيها والتي تظهر‪:‬‬

‫•‬ ‫•‬

‫•‬ ‫•‬

‫زيادة في هرمون إل أتش ‪.LH‬‬

‫هرمون أف أس أتش ‪( FSH‬الهرمون‬

‫المسؤول عن نمو ونضج البويضات) في‬

‫المعدل الطبيعي أو منخفض‪.‬‬

‫زيادة نسبة هرموني (‪ LH / FSH )3/1‬أو أكثر‪.‬‬ ‫هرمون البروالكتين ‪( Prolactin‬الهرمون‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪53 l 2017‬‬


‫ا‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﺴﺎ ا‬

‫اﻟﻬﺮﻣﻮﻧﺎت ﻧﺘﺎ ﺞ ا ﺘﻼﻟﻬﺎ‬

‫ا‬

‫‪ l 52‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ﺎﻳ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫دا‬

‫ﺴﺎ‬


‫ﺴﺎ ا‬ ‫اﺎ ا‬ ‫واﻻ‬

‫ﺴ‬

‫تكيسات المبيض‬ ‫ربطت دراسات حديثة بين ّ‬

‫واإلصابة ببعض االضطرابات النفسية كالقلق‬

‫واالكتئاب‪ ،‬حيث أوضح باحثون في جامعة‬

‫“كاردييف” في بريطانيا انه وبالمقارنة مع النساء‬

‫إن حصل الحمل فقد يكون ضعيفا في الشهرين‬

‫ا‬

‫تكيس المبايض سببا للعقم ولكن من الممكن‬

‫عليها بالدرجة األولى‪ ،‬إذ وبعد تشخيص الحالة عليها‬

‫الصناعي والحقن المجهري‪.‬‬

‫من السمنة ومخاطرها فتتخلص تدريجيا من الوزن‬

‫األولين‪ .‬في الحاالت المتقدمة قد تكون حالة‬ ‫اللجوء الى عمليات أطفال األنابيب والتلقيح‬

‫ﺎ‬

‫على المرأة أوال أن تدرك ان نصف العالج يعتمد‬

‫ان تتبع حمية غذائية مناسبة لحالتها المرضية تقيها‬ ‫الزائد ومن الضروري في مثل هذه الحالة ممارسة‬

‫تبين أن مريضات متالزمة تكيس المبيض‬ ‫الجسم‪ّ ،‬‬ ‫كن أكثر عرضة لتشخيص اضطرابات الصحة النفسية‪.‬‬ ‫ّ‬

‫تكيسات على المبايض تترافق مع زيادة كبيرة‬ ‫وجود ّ‬

‫الرياضة؛ تلك هي الخطوة االولى نحو العالج ألن‬

‫يؤدي إلى كثرة نمو الشعر على جسم المرأة في‬

‫ثم تنتقل المرأة هنا الى مرحلة العالج باالدوية‬

‫النساء المصابات بمتالزمة تكيس المبايض من‬

‫يزداد وزن المرأة بشكل أسرع من غيرها رغم اتّ باعها‬

‫المتزوجة او المتزوجة التي ال ترغب بإنجاب األطفال‬

‫والعالج المبكرين وتحسين نوعية حياتهن في نهاية‬

‫الوزن ألن سببها خلل هرموني حيث يقوم الجسم‬

‫خفض هرمون الذكورة وتخفيف نسبة الشعر غير‬

‫صلة بين تكيس المبيض وسوء الصحة العقلية لدى‬

‫استهالك الجسم لهرمون األنسولين‪.‬‬

‫في الحمل‪ ،‬يصف لهن الطبيب أدوية تساعد الغدة‬

‫العوامل األخرى التي يمكن أن تؤثر على الصحة‬

‫لتكيسات المبايض تأثيرات على‬ ‫من ناحية أخرى‪ ،‬إن‬ ‫ّ‬

‫تنشيط المبايض‪.‬‬

‫نتيجة ظهور الشعر في الوجه وأماكن أخرى ما‬

‫الحاالت المتقدمة قد يتطلب عالجها التدخل‬

‫المتضررات‪ ،‬المتطابقة مع العمر ومؤشر كتلة‬

‫وأشارت النتائج المتوصل إليها إلى أنه ينبغي فحص‬

‫أجل اضطرابات الصحة النفسية‪ ،‬لضمان التشخيص‬

‫المطاف‪ .‬وكانت دراسات سابقة قد اقترحت وجود‬

‫النساء‪ ،‬لكنها لم تأخذ في االعتبار على نحو كاف‬

‫العقلية‪ ،‬باإلضافة إلى ذلك تم اإلبالغ عن مستويات‬ ‫مرتفعة من هرمون الذكورة (التستوستيرون)‬

‫أثناء الحمل‪ ،‬وهو ما قد يزيد من خطر االضطرابات‬

‫العصبية التنموية‪ ،‬مثل اضطراب فرط الحركة ونقص‬

‫االنتباه والتوحد لدى حديثي الوالدة‪.‬‬

‫ا ﻮا‬

‫هناك بعض العوامل التي تزيد من نسبة حدوث‬

‫تكيس المبايض عند المرأة وهي حدوث مشاكل‬

‫في الغدة النخامية إما بسبب عدم استجابة‬

‫في نسبة هرمون الذكورة التستوستيرون ما‬

‫أماكن غير مألوفة مثل الوجه والذقن والبطن‪ .‬كما‬ ‫نظام غذائي‪ ،‬وال يمكن تجنُّ ب هذه الزيادة في‬ ‫بتخزين الدهون بكميات إضافية بسبب اختالل‬

‫الجانب النفسي للمرأة حيث تفقد ثقتها بنفسها‬

‫السمنة بحد ذاتها تزيد من اختالل الهرمونات‪.‬‬ ‫التي تختلف من امرأة الى اخرى؛ فالفتاة غير‬

‫يصف لها الطبيب ادوية منع حمل التي تعمل على‬

‫المرغوب به‪ .‬أما السيدات المتزوجات الالتي يرغبن‬ ‫النخامية على إفراز هرموناتها التي تعمل على‬

‫يجعلها تشعر انها اقرب الى الرجولة منها لألنوثة‪،‬‬

‫الجراحي‪ ،‬ويكون بحسب الحالة؛ فمن الممكن ان‬

‫تعجز عن التخلص من الكيلوغرامات الزائدة بالطرق‬

‫المبيض‪ ،‬وتساعد هذه العملية على استعادة‬

‫ولعل أكثر التأثيرات النفسية التي تصيب المرأة‬

‫من الممكن أن تسبب التصاقات في قنوات فالوب‬

‫كما أن لزيادة الوزن أثر نفسي كبير السيما وأنها‬ ‫الطبيعية المألوفة مثل الرياضة والحمية الغذائية‪.‬‬

‫باإلحباط عدم قدرتها على اإلنجاب ما يجعلها تشعر‬

‫أما‪.‬‬ ‫بالنقص الشديد ألنه ليس بمقدورها أن تصبح ّ‬

‫يتم استئصال جزء من المبيضين بما يعادل ثلث‬

‫التبويض مرة أخرى‪ ،‬ولكن من اآلثار السلبية لها أنها‬ ‫مما يمنع حدوث الحمل‪ .‬كما يمكن ان يلجأ الطبيب‬

‫الى كي المبايض باستخدام المنظار الجراحي‪.‬‬

‫المبيض لهرمونات الغدة أو الزيادة التي تحدث في‬

‫هرمون الـ ‪ LH‬التي تتسبب في حدوث انخفاض‬

‫في مستوى هرمون اإلستروجين وهو هرمون‬ ‫األنوثة لدى المرأة وزيادة في مستوى هرمون‬

‫الذكورة مما يجعل استجابة األكياس في المبايض‬

‫غير منتظمة وعشوائية جدا‪ .‬في بعض الحاالت‪،‬‬ ‫قد تعاني المرأة من خلل في الغدة الكظرية‬

‫يؤدي بالتالي الى زيادة شديدة في هرمون‬

‫التستوستيرون وهو هرمون الذكورة‪ .‬وقد يكون‬

‫السبب الرئيسي لذلك هو إفراز هرمون الدوبامين‬ ‫بشكل أقل من المطلوب‪ ،‬ما يؤثر بدوره على‬

‫الغدة النخامية وعلى عملية التبويض‪.‬‬

‫ا‬

‫تترك هذه الحالة بعض اآلثار السلبية على المرأة‬

‫صحيا ونفسيا؛ أولى التأثيرات الصحية هي تأخر‬

‫الدورة الشهرية حيث أن البويضات تتجمع حول‬

‫المبيض وال تنزل إلى الرحم حتى تُ خرج دم الدورة‬

‫الشهرية‪ .‬وقد تؤثر هذه الحالة على مسار عملية‬

‫الحمل واإلنجاب ألن البويضة تكون اصغر حجما‬

‫مما هو مطلوب إلتمام عملية اإلخصاب؛ وحتى‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪55 l 2017‬‬


‫ا‬

‫المسؤول عن تكوين وإدرار الحليب من‬

‫الثديين) في المعدل الطبيعي أو مرتفع‪.‬‬

‫في خطر أعلى لمرض السكري مقارنة بالنساء‬

‫اللواتي ال يعانين من هذه المتالزمة‪.‬‬

‫•‬

‫هرمون الذكورة (تستوستيرون ‪testoster-‬‬

‫•‬

‫هرمون ‪ DHEAS‬في المعدل الطبيعي أو‬

‫إطار طب النساء كونها من المشاكل واألمراض‬

‫•‬

‫انخفاض حاد لهرمون التبويض (البروجسترون‬

‫الحالة تقييم وضع المرأة الصحي بشكل عام بعدما‬

‫‪ )one‬في المعدل الطبيعي أو مرتفع‪.‬‬ ‫مرتفع‪.‬‬

‫‪.)Progesterone‬‬

‫و‬

‫ﺴﺎ ا‬

‫ﻮن ا ﻧﺴﻮ‬

‫المبيض يتأثر باألنسولين وكثرة األنسولين تؤدي‬ ‫إلى أن المبيض يفرز هرمونات الذكورة أكثر‪،‬‬

‫وبالتالي تصبح عملية التبويض غير منتظمة‪،‬‬

‫وكذلك يظهر شعر زائد في أماكن غير مستحبة أو‬

‫مناسبة عند السيدة‪ .‬فالنساء اللواتي يعانين من‬

‫تكيس المبيض أكثر عرضة لإلصابة بمرض السكري‬

‫تبين أن مقاومة‬ ‫بسبب االضطرابات الهرمونية حيث ّ‬

‫تكيس المبايض‪،‬‬ ‫األنسولين ال تتجزأ من متالزمة ّ‬ ‫لتصبح النساء اللواتي يعانين من هذه المتالزمة‬

‫‪ l 54‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ورغم أن متالزمة تكيس المبيض تدخل ضمن‬

‫الشائعة بين النساء‪ ،‬إال أن األمر يتطلب في هذه‬

‫تبين االرتباط الوثيق بين الخلل الهرموني الذي‬ ‫ّ‬ ‫يؤدي الى تكيس المبيض وبين مقاومة الجسم‬ ‫لألنسولين وبالتالي خطر اإلصابة بالسكري‪.‬‬

‫وعليه‪ ،‬وبحسب خبراء متخصصين في هذا المجال‪،‬‬

‫يتوجب عليهن اتّ باع حمية صحية وتمارين منتظمة‬

‫طوال الوقت ألن الحصول على وزن صحي وفقدان‬

‫الوزن الزائد يسهم في الحد من خطر اإلصابة‬

‫بأمراض القلب واألوعية الدموية والسكري وكذلك‬ ‫يساعد في التقليل من األعراض المصاحبة لمرض‬

‫تكيس المبايض‪.‬‬

‫ورغم أن بعض النساء ال يفقدن الوزن خالل الحمية‬

‫الغذائية والتمارين الرياضية‪ ،‬إال أن الدراسات أثبتت‬

‫الفوائد الكثيرة على المدى البعيد بحيث تؤثر على‬

‫عملية التمثيل الغذائي للكربوهيدرات (الجلوكوز) و‬

‫تحسن من حساسية األنسولين وبالتالي تحمي من‬

‫إن تقييم المريضة التي تعاني من تكيس المبيض‬

‫تطور مرض السكري‪ ،‬فعندما تقل حساسية الجسم‬

‫السكري واضطراب الدهنيات في الدم وضغط‬

‫عن النقص‪.‬إن خسارة الوزن بالنسبة للنساء من‬

‫تتناول المريضة عالج يقلص خطر إصابتها بالسكري‬ ‫على المدى البعيد مع ضرورة ّ‬ ‫حثها على اتّ باع نمط‬

‫لتأثيره على الطاقة‪ ،‬حتى لو لم تساعد التمارين‬

‫يجب أن يتم بعد إجراء فحوصات عامة تشمل‬

‫الدم وأمراض القلب واألوعية الدموية‪ ،‬على أن‬

‫حياة صحي‪ .‬النساء المصابات بتكيس المبايض‬

‫تجاه األنسولين يزيد البنكرياس من إنتاجه للتعويض‬ ‫األمور المهمة جدا ليس فقط لفوائده الصحية بل‬

‫على فقدان الوزن على المدى القصير فسوف‬

‫تبقى الفوائد الصحية تؤثر على الصحة بشكل عام‪.‬‬


‫ا‬

‫ا‬

‫اﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻤ‬

‫ا ﻧ ﺎ‬

‫ﱪ‬

‫ﺎﺎ ا‬

‫ا ﺴﺎ و ﺴ‬ ‫ﺎل‬

‫ﻤ‬

‫ا ﺎﻻ‬ ‫ا‬

‫ﺎو‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ا ﺎﻻ ا‬ ‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ضرورة إجراء فحص تصويري للجهاز التناسلي للمرأة‬

‫والجهاز البولي لمعرفة السبب الخفي لتلك اإلصابة‬

‫المتكررة بااللتهابات‪.‬‬

‫ا‬

‫ﻳﺎ‬

‫بكتيريا الكالميديا هي من أكثر األمراض التي‬

‫الرحم قناتي فالوب والمبايض تؤدي في النهاية‬

‫إلى آالم مزمنة في أسفل البطن وعقم أو حمل‬

‫خارج الرحم في حاالت أخرى‪ .‬بالنسبة للمرأة الحامل‬ ‫إذا ما أصيبت بالكالميديا‪ ،‬قد ينتهي بها األمر إلى‬

‫والدة مبكرة؛ أما بالنسبة للطفل المولود من أم‬

‫مصابة بالكالميديا فهو عرضة إلصابة العين أو الجهاز‬

‫اما األسباب‪ ،‬فهي كثيرة ومتنوعة منها اإلصابة‬

‫تنتقل عن طريق اإلتصال الجنسي‪ ،‬وتكون العدوى‬

‫التنفسي بالبكتيريا ذاتها وهي أحد أهم أسباب‬

‫الجلدية‪ ،‬أو بسبب ضعف في جهاز‬ ‫األمراض‬ ‫ّ‬ ‫المناعة في الجسم‪ ،‬أو بسبب ّ‬ ‫قلة النظافة وعدم‬

‫التناسلية انتشارا وهي عبارة عن بكتيريا لديها‬

‫الوالدة من أمهات مصابات بالمرض‪.‬‬

‫جنسية‪ ،‬أو بعض‬ ‫جرثومية أو أمراض‬ ‫بالتهابات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬

‫خاصة‪ ،‬أو بسبب بعض‬ ‫االهتمام بنظافة المكان ّ‬

‫غالبا بدون أعراض‪ .‬انها واحدة من أكثر األمراض‬

‫القدرة على تدمير الجهاز التناسلي من غير أعراض‬

‫واضحة وظاهرة‪ ،‬وفي كثير من األحيان ال يمكن‬

‫أن تعود األعضاء المصابة إلى وظيفتها الطبيعية‬

‫التهاب العين أو الجهاز التنفسي لدى حديثي‬

‫إن الوقاية من بكتيريا كالميديا تتم عبر العالقات‬

‫الهرمونية التي تصيب الجسم نتيجة‬ ‫التغييرات‬ ‫ّ‬ ‫معينة أو نتيجة تناول حبوب منع الحمل‪.‬‬ ‫أمراض‬ ‫ّ‬

‫ما قد يؤدي إلى العقم وخصوصا لدى النساء قبل‬

‫كل مرة تمارس بها الجنس والحد من عدد الشركاء‬

‫في بعض حاالت اإللتهاب‪ ،‬يكون السبب وجود‬

‫بالمرض المستتر حيث أن ثالثة أرباع المصابين من‬

‫ببعض الفحوصات الروتينية‪ ،‬وإذا ثبتت إصابتك‬

‫دخول البكتيريا والفطريات الموجودة في البول‬

‫للرجال فنصفهم ال يظهر عليهم أعراض اإلصابة‬

‫الطبية المناسبة‪.‬‬

‫مجرى البول في محاذاة المهبل ما يؤدي إلى‬

‫إلى المهبل والمسالك البولية‪ .‬وفي هذا اإلطار‪،‬‬

‫البد من اإلشارة إلى أن اإلفرازات في هذه‬

‫المنطقة تعتبر مفيدة للجهاز التناسلي ألنها تعمل‬ ‫على تنظيف المنطقة‪ ،‬إال أنه وبمجرد مالحظة‬

‫أي تغيير في تلك اإلفرازات من حيث اللون او‬

‫الرائحة او الكمية فذلك يعني وجود التهاب‪ .‬من‬ ‫هنا‪ ،‬فإن األطباء يميزون بين ما هو طبيعي‬

‫النساء ال تظهر عليهم أعراض المرض أما بالنسبة‬

‫وفي معظم األحيان ال يأتي المصاب للعالج إال‬ ‫بعد حدوث المضاعفات المرضية‪.‬‬

‫تصيب هذه البكتيريا عنق الرحم والقناة البولية‬

‫وفي قليل من النساء قد يشكون من إفرازات‬ ‫مهبلية أو حرقة عند التبول ولكن في كثير من‬

‫األحيان تصل الكالميديا إلى قناة فالوب قبل أن‬

‫في الجنس والمتابعة لدى الطبيب الخاص والقيام‬ ‫عليك تبليغ جميع من تعاشر ليحصلوا على الخدمة‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫وكما سائر األمراض والمشاكل الصحية‪ ،‬تصاب‬

‫النساء بأنواع عدة من االلتهابات وأكثرها انتشارا‬

‫التهاب المهبل البكتيري حيث يحتوي المهبل طبيعيا‬ ‫على البكتيريا النافعة والبكتيريا الضارة؛ وتعمل‬

‫البكتيريا النافعة على التحكم في نمو البكتيريا‬

‫وما هو غير طبيعي من اإلفرازات‪.‬‬

‫تشعر المصابة بأية أعراض‪ ،‬وآخرين قد يعانون من‬

‫الضارة‪ ،‬ولكن عند حدوث خلل في هذا النظام‬

‫اللون بين شفافة إلى لون أبيض‪،‬‬

‫بالغثيان وآالم عند الجماع ونزيف خفيف في غير‬

‫النوع من االلتهاب إفرازات ذات لون أبيض أو أصفر‪،‬‬

‫اإلفرازات الطبيعية تتراوح في‬

‫لزجة‪ ،‬بال رائحة وغير مصحوبة بحكة‪ .‬اما‬

‫اإلفرازات غير الطبيعية فتتميز برائحتها‬

‫الكريهة‪ ،‬مع حكة شديدة وتغير في اللون‬

‫الطبيعي لها‪ .‬قد تصاحب هذه اإلفرازات‬

‫بعض الدم وزيادة في الكمية وألم شديد‬

‫أثناء الجماع‪ ،‬وحرقان أثناء التبول أو بعده‪.‬‬

‫اﻻ‬

‫أن تدرك أنها قد أصيبت بالمرض؛ وهي معروفة‬

‫الزوجية الشرعية‪ ،‬أو استخدام الوسائل اآلمنة عند‬

‫ﺎ ﺎ وا ﻤ‬

‫تتساءل الكثير من النساء عن إمكانية الحمل‬

‫في حال وجود التهاب في المناطق التناسلية‪،‬‬

‫آالم في البطن وأسفل الظهر مع حرارة وشعور‬ ‫وقت الدورة و وصول البكتيريا إلى أعلى من‬

‫يحدث التهاب المهبل البكتيري‪ .‬تشمل أعراض هذا‬

‫ولكن الرائحة المميزة والمصاحبة لإلفرازات المهبلية‬

‫مستوى عنق الرحم ونتوقع حصول تلف غير قابل‬

‫هي أحد األسباب األساسية التي تدفع المرأة‬

‫وينتهي بها المطاف إلى العقم‪.‬‬

‫يقوم األطباء بتشخيص التهاب المهبل البكتيري‬

‫للعالج على مستوى الجهاز التناسلي لدى المرأة‬

‫لطلب التوجه إلى الطبيب النسائي‪ .‬عند الفحص‪،‬‬

‫بالسؤال عن األعراض‪ ،‬والقيام بفحص الحوض‪،‬‬

‫يمكن عالج الكالميديا بسهولة عن طريق المضادات‬

‫ومن ثم يتم أخذ عينة من اإلفرازات المهبلية‬

‫األنسب واألفضل للعالج؛ إذا لم تعالج في الوقت‬

‫المهبل البكتيري‪ .‬من المهم اإلشارة هنا إلى أن‬

‫شديد في الجهاز التناسلي وذلك من دون أعراض‬

‫أخرى‪ .‬ولكن في بعض الحاالت يمكن أن يؤدي إلى‬

‫التهاب في القناة البولية وقد تصل إلى األنابيب‬

‫الحالة‪ .‬فإذا كانت المرأة حامل‪ ،‬فإن اإلصابة ببكتيريا‬

‫الحيوية بعد استشارة الطبيب المعالج لتحديد‬

‫المناسب‪ ،‬فالكالميديا لها القدرة على إحداث تلف‬

‫ويمكن اختبار العينة لمعرفة ما إذا كان لديك التهاب‬

‫التهاب المهبل البكتيري ال يسبب مشاكل صحية‬

‫السيما في حال كانت تتعرض لاللتهاب قبل الزواج‬

‫مرضية ظاهرة‪ .‬الكالميديا عند الرجال قد تحدث‬

‫االلتهاب تمنع حدوث الحمل؛ ولكن حدوث االلتهابات‬

‫المنوية محدثة آالم وحرارة وفي النهاية تلف شديد‬

‫الحمل وفور الشعور بأي عارض من أعراض االلتهاب‬

‫اما عند النساء‪ ،‬فهي تصيب خاليا عنق الرحم وفي‬

‫عندها أكثر احتماال للحصول على عدوى الحوض‪.‬‬

‫في حاالت تكرار اإلصابة بااللتهابات البولية فمن‬

‫فلها القدرة على إصابة الرحم وقنوات المبايض‬

‫من دون عالج؛ وفي العادة يصف الطبيب المضاد‬

‫باستمرار‪ .‬وهنا‪ ،‬يقول األطباء أن ليس كل أنواع‬

‫أثناء أشهر الحمل قد يؤدي إلى والدة مبكرة ما‬

‫يستدعي المتابعة الدورية عند الطبيب طوال فترة‬

‫كالحكة أو اإلفرازات غير الطبيعية أو الرائحة الكريهة‪.‬‬

‫الضروري أن يتم إجراء تحليل زرع للبول لمعرفة نوع‬ ‫البكتيريا أو الجراثيم المسببة لتلك المشكلة‪ ،‬مع‬

‫يؤدي إلى عدم القدرة على اإلنجاب‪.‬‬

‫حالة عدم عالجها مبكرا وذلك لعدم ظهور األعراض‬ ‫محدثة ما يسمى بااللتهاب الحوضي عند ‪%40‬‬

‫من النساء ما قد يؤدي إلى تلفيات شديدة في‬

‫مشاكل خطيرة في حال إهمال األعراض وتطور‬

‫المهبل قد تزيد من فرص اإلجهاض وإصابة الرحم‬

‫بعد الحمل؛ اما اذا كانت الحامل على وشك والدة‬ ‫قيصرية أو استئصال الرحم أو غيرها تكون المرأة‬

‫يمكن لبعض النساء أن يتخلصن من هذه البكتيريا‬

‫الحيوي لعالج البكتيريا المهبلية وتكون على شكل‬

‫حبوب أو مرهم‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪57 l 2017‬‬


‫ا‬

‫‪ l 56‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ا ﻳﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﻮا‬

‫او ﻛ‬ ‫ﻮا‬

‫ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ﻤ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ﺎد‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫ﺎو ﻤ‬

‫ا ﻳﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا ﺴ و‬

‫ا ﻮ‬

‫كاف لتسليط الضوء على الطب الرياضي كونه أحد‬

‫األساسية وزيادة الدورة الدموية من أجل رفع كل‬

‫ﻮل‬

‫وما يتأثر بها أو يؤثر فيها؛ ويعتبر أحد التخصصات‬

‫او ا ﻳ و‬

‫عن اإلفراط في التدريب‪ .‬هذا النوع من اإلصابات‬

‫ﻮن‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫يمكن أن يجهد العضالت ويؤدي إلى اإلصابة الناتجة‬

‫ﻮا‬

‫ﺎ ﻳﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫طويلة جدا أو اإلفراط في ممارسة أحد األنشطة‬

‫ﱪا ا‬

‫ا ﻮ‬

‫سيقوم بها والتمارين التي تنطوي في الواقع‬

‫أجزاء الجسم التي سيتم استخدامها في النشاط‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ﺎﺎ ا‬

‫ﺎل ﻛﺎﻧ‬

‫ﻛ ﻻ‬

‫اﺴ ﻤ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫او ا ﺴ ﺎ‬

‫و‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﻮ ﻧ ﻮ ا ﻳﺎ‬

‫ﻳ ﻤ ﻮن‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻮ‬

‫ﻧﻮا‬

‫فالمشي بسرعة كبيرة‪ ،‬وممارسة الرياضة لفترة‬

‫محددة هو تحديد العالقة بين الحركات التي‬

‫و ﻮﻳ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮﻳ‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫تحتل اإلصابات الرياضية حيزا مهما لما لها من دور‬ ‫وتأثير بالغ على مستقبل الالعب الرياضي‪ ،‬حيث‬

‫أن بعض اإلصابات البالغة قد تنهي حياته المهنية؛‬

‫من هنا‪ ،‬فإن لكل لعبة أسس معينة ينبغي اتّ باعها‬ ‫لتجنب اإلصابة‪ ،‬وفي حال حصلت فإن وقعها‬

‫سيكون أقل وطأة‪ .‬ومن أبرز أسباب اإلصابات في‬ ‫المالعب َّ‬ ‫المباريات‬ ‫اللعب العنيف‬ ‫ِّ‬ ‫والمتهور في ُ‬

‫التمرين قبل المباريات‬ ‫عدم ْ‬ ‫أو ْ‬ ‫البدني أو َ‬ ‫اإلرهاق َ‬

‫الالحقة‪ .‬اإلحماء العام يسهم في رفع درجة الحرارة‬

‫العلوم الطبية التي تدرس وظائف األعضاء والحركة‬

‫من الهيئة العامة ودرجات حرارة العضالت العميقة‪،‬‬

‫الطبية الحديثة الذي يتم فيه تطبيق مختلف الفروع‬

‫واألربطة واألوتار في التحضير لنشاط أكثر قوة‪.‬‬

‫الرياضية خاصة‪ .‬وهنا البد من اإلضاءة على اختصاص‬

‫يحسن من سرعة‬ ‫الرياضية‬ ‫ويحسن أداء الالعب‪ ،‬كما ّ‬ ‫ّ‬

‫والمرضية المختلفة في الجسم الناتجة عن نشاطه‬

‫ا‬ ‫ا‬ ‫ﻛ اﻹﺻﺎﺑﺎت اﻧﺘ ﺎ ا‬

‫العالقات التطبيقية الوثيقة لمختلف الفروع الطبية‬

‫تصيب الالعبين ويصنّ ف ضمن اإلصابات الطفيفة‪،‬‬

‫الطبية من خالل النشاط البدني عامة‪ ،‬والممارسة‬

‫الطب الرياضي كونه علم طبي حديث في‬

‫بحث التطورات والتغيرات الوظيفية والتشريحية‬

‫الحركي في الظروف العادية والمختلفة وإمكانية‬ ‫ً‬ ‫أيضا‬ ‫عالجها إذا ما تعرضت إلصابة ما‪ ،‬كما أنه يبحث‬ ‫في ممارسة النشاط العادي والرياضي للفرد‪.‬‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫يعتبر اإلحماء من أساسيات التمرين الناجح وهو‬ ‫ضروري جدا للتحضير لممارسة الرياضة من خالل‬

‫إدخال عضالت الجسم شيئا فشيئا في دورة الحركة‬

‫والنشاط وعدم إحداث صدمة لها عبر التمرين السريع‬

‫والتي بدورها تساعد على تسخين العضالت‬

‫اتّ باع طرق اإلحماء الصحيح يحد من احتمال اإلصابات‬ ‫حركة العضالت واألربطة‪.‬‬

‫الشد العضلي من أكثر اإلصابات التي يمكن ان‬ ‫حيث يشعر بانقباض مفاجئ في عضلة أو أكثر‬

‫لبضع ثواني إلى عشر دقائق ويصاحبه ألم قد‬

‫يكون بسيطا او حادا‪ ،‬ويكون على هيئة شد في‬

‫عضالت القدم واألرجل‪ .‬وهناك أسباب عدة تؤدي‬

‫الى حدوث الشد العضلي‪ .‬توصف الحالة على انها‬

‫حدوث تشنج لعضلة أو أكثر من عضالت الجسم‪،‬‬

‫ينتج عنها ألم شديد أو عدم القدرة على تحريك‬

‫االنقطاع عن ُمزَ اولة التمارين الرياضية‬ ‫كاف أو‬ ‫ِ‬ ‫بوقت ٍ‬ ‫َ‬ ‫أو َّ‬ ‫يدا‪ ،‬كما‬ ‫قلة الوعي باللعبة وتطبيقها‬ ‫ً‬ ‫تطبيقا َج ً‬

‫الحركة عبر تحسين جريان الدورة الدموية ووصول‬

‫الالعب وتتراوح ما بين الطفيفة والخطيرة‪.‬‬

‫ويقلل من مخاطر تعرضها للتمزق أو اإلصابة‪ .‬تمارين‬

‫استخدام عضالت الجسم أو إجهادها بشكل زائد‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫أن هناك أسباب عدة تؤدي الى حدوث الشد‬ ‫اال ّ‬

‫يعاني من مشكلة ما فبالتأكيد سوف يظهر ذلك‬

‫اإلفراط في استخدام عضلة معينة أو الضغط عليها‪،‬‬

‫تختلف اإلصابة بحسب نوع الرياضة التي يمارسها‬

‫أما أكثر اإلصابات الرياضية انتشارا فهي مثل‬

‫تمزق العضالت أو قطعها وتمزق األوتار المحيطة‬

‫او الفوري‪ .‬إحماء العضالت يسهم في إدخالها بدورة‬

‫األوكسجين إلى األنسجة‪ ،‬كما يمدد العضالت‬

‫اإلحماء تساعد ايضا في الكشف عن وضع الجسم‪،‬‬ ‫أي انه وفي حال لم يكن الجسم جاهزا للرياضة او‬

‫للمفاصل‪ ،‬قطع او تمزق أربطة المفاصل ذاتها‪ ،‬كما‬

‫من خالل اإلحماء عبر بعض المؤشرات‪ .‬فاإلحماء‬

‫في حاالت اإلصابات العنيفة‪ .‬ومن أنواع اإلصابات‬

‫على العمل او النشاط الالزم؛ هناك نوعان األول‬

‫يمكن أن يصاب الالعب بخلع في المفاصل وذلك‬

‫العضلة المصابة‪.‬‬

‫السبب المباشر لحدوث الشد العضلي هو إساءة‬

‫العضلي أثناء ممارسة لعبة رياضية ما ومنها‪:‬‬

‫قلة تدفق الدم للعضالت‪ ،‬عدم اإلحماء قبل أداء‬

‫ضروري جدا ألنه يعمل على رفع الجسم إلى القدرة‬

‫التمارين الرياضية‪ ،‬تحميل العضلة أكثر من قدرتها‬

‫أيضا تلك التي تنتج عن اإلفراط في التدريب فتحدث‬

‫هو اإلحماء العام والثاني هو اإلحماء لرياضة محددة‪.‬‬

‫حار‪ ،‬نقص بعض العناصر الغذائية مثل الكالسيوم‬

‫الكسر الناجم عن اإلجهاد بسبب الصدمات المتكررة؛‬

‫للجسم ككل‪ ،‬في حين أن هدف اإلحماء لرياضة‬

‫المزعج أثناء ممارسة الرياضة يتم عبر السير على‬

‫إصابات العضالت أو المفاصل‪ ،‬مثل التهاب األوتار أو‬

‫الهدف من اإلحماء العام هو زيادة القدرة الوظيفية‬

‫على التحمل‪ ،‬الجفاف نتيجة ممارسة الرياضة في جو‬ ‫والبوتاسيوم والصوديوم‪ .‬التخلص من هذا العارض‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪59 l 2017‬‬


‫ﺎ‬

‫ﻧ اع اﻟ ﻳﺎ‬ ‫ﻟﻜ ﻧ ع‬ ‫ا ّﺗﺒﺎﻋ ﺎ ا‬ ‫ﺲ ﻳﻨﺒ‬ ‫ﻟ ﻨﺐ ا ﺻﺎﺑ‬

‫‪ l 58‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪61 l 2017‬‬


‫ﺎ‬ ‫القدم المصابة مع تدليك لها مثل شد العضلة‬

‫المصابة إلى األمام والقيام بتدليكها بلطف للعمل‬

‫على ارتخاء العضالت؛ في حال أصيبت عضلة الساق‬ ‫بالشد العضلي‪ ،‬بإمكان الالعب تحميل وزن الجسم‬ ‫الرجل المصابة وثني الركبة ببطء‪ ،‬وفي حال‬ ‫على ِّ‬ ‫ّ‬ ‫عدم التمكن من الوقوف يمكن شد القدم إلى‬ ‫الرجل في وضع‬ ‫الوراء في اتجاه الجسم مع شد ِّ‬

‫مستقيم؛ أما اذا أصيب الالعب بشد عضلي في‬

‫منطقة الفخذ‪ ،‬فبإمكانه الجلوس على كرسي‬

‫لالسترخاء وشد القدم الموجودة في اتجاه الفخذ‬

‫المصاب ثم جذبها إلى األرداف‪.‬‬

‫اتّ باع بعض اإلرشادات والنصائح قبل اإلقدام على‬

‫ممارسة الرياضة كفيل في الحد من اإلصابة بالشد‬ ‫العضلي والوقاية منه؛ ولعل أولى النصائح اإلكثار‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫طويال‪.‬‬ ‫وقتا‬ ‫التمزق والعالج‪ ،‬وهذا األمر يستدعي‬

‫ﺎﺎ ا ﺎ‬

‫تكون الكمية بحسب نوع الرياضة والنشاط البدني‬

‫يشعر المصاب بالتمزق العضلي بإصابته في اللحظة‬

‫نفسها‪ ،‬فيشعر باأللم الشديد السيما في حالة‬

‫الن الكاحل يعتبر‬ ‫هي األكثر شيوعا في المالعب ّ‬ ‫ً‬ ‫وغالبا ما تكون‬ ‫من أكثر مفاصل الجسم تعقيدا‪،‬‬

‫ذلك في اليوم الواحد‪ ،‬وكذلك على الصحة العامة‬

‫اإلصابة بالحمى‪ ،‬وارتفاع درجة الحرارة في موضع‬

‫عظام الكاحل‪ .‬وتحدث اإلصابة نتيجة لحركات أسفل‬

‫من شرب الماء وعدم جفاف الجسم على ان‬

‫الذي سيقوم به الرياضي الذي يبذله ومعدل‬

‫للجسم‪ ،‬وعلى درجة حرارة الجو المحيط‪ ،‬ويعتمد‬ ‫ً‬ ‫أيضا على عمر الشخص واألدوية التي يتناولها‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫حيث أن شرب السوائل يساعد عضالت الجسم‬

‫على االنقباض واالسترخاء وتجعل الخاليا العضلية‬

‫في وضع ال يسمح بالجفاف‪ .‬عموما‪ ،‬عشرة أكواب‬ ‫من السوائل مفيدة للجسم‪ .‬من النصائح الواجب‬ ‫اعتمادها قبل ممارسة الرياضة إطالة العضالت‬

‫قبل وبعد استخدامها لفترة من الوقت‪ ،‬وإذا كان‬

‫الشخص يعاني من حدوث الشد العضلي أثناء‬ ‫النوم‪ ،‬فيجب عليه تطبيق تمرين اإلطالة قبل‬

‫الذهاب إلى الفراش‪.‬‬

‫ا ﻤ‬

‫ا‬

‫القيام بحركات عنيفة أو غير معتادة أثناء تأدية‬

‫التمارين الرياضية يؤدي الى إرهاق شديد في‬

‫العضالت‪ ،‬ما يتسبب في حدوث تمزق صغير‬

‫ثم تحدث اإلصابة بآالم‬ ‫في األلياف العضلية ومن ّ‬ ‫عادة‬ ‫العضالت‪ .‬لألسف فان االمر قد يتطور اذ انه‬ ‫ً‬

‫اإلصابة الشديدة؛ وتظهر العديد من األعراض منها‬

‫اإلصابة تمزق او تمدد في األربطة التي تربط‬

‫اإلصابة‪ ،‬إصابة العضلة بالتورم‪ ،‬عدم المقدرة على‬

‫الجسم المختلفة التي ال تتناسب مع كمية الضغط‬ ‫ّ‬ ‫المسلط على هذه المنطقة وحجم الكاحل‪ .‬غالبا‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫طفيفا‪ .‬أولى مراحل العالج هي تقديم‬ ‫شديدا أو‬

‫تتطلب حركات جانبية شديدة كما في التنس وكرة‬

‫بذل مجهود عضلي في أماكن اإلصابة والشعور‬ ‫ً‬ ‫نزيفا‬ ‫سواء كان‬ ‫باأللم الشديد‪ ،‬حدوث نزيف‬ ‫ً‬

‫اإلسعافات األولية للمصاب عن طريق إبعاد المصاب‬

‫السلة ويمكن ان تحدث اإلصابة نتيجة لممارسة‬

‫ووضع أكياس الثلج على موضع اإلصابة حتى يخف‬

‫الرياضيين وقليلي الحركة لهذه اإلصابة بسبب فقدان‬

‫وضعي ٍة مريحة‪،‬‬ ‫عن أي احتكاك خارجي وإبقائه في‬ ‫ّ‬

‫األلم ويتم إيقاف النزيف‪ ،‬وربط منطقة النزيف‪،‬‬

‫ومن ثم رفع مكان اإلصابة‪ .‬كما ُينصح بأخذ حمام‬ ‫دافئ أو ممارسة رياضة المشي لفترات طويلة؛‬

‫حيث يعمل ذلك على تحفيز عملية التمثيل الغذائي‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫تدريجيا‬ ‫عادة ما يتالشى الشعور باأللم‬ ‫مؤكدا أنه‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫تقريبا‪.‬‬ ‫بعد مرور ‪ 3‬أيام‬

‫ﺎﺎ ا‬

‫وا و ﺎ‬

‫األمامي‪ ،‬البد من اإلشارة الى انه يتواجد في‬

‫منتصف الركبة وهو واحد من أربعة أربطة هامة‬

‫حمل غير عادي ويتمثل في ألم شديد خاصة عند‬

‫يشعر الالعب بألم شديد مفاجئ‪ ،‬يليه حدوث‬

‫على كيفية نشؤها من األساس‪ .‬تصاحب التمزّ ق‬

‫األشعة الحمراء‪ .‬اما التهاب األوتار‪ ،‬يمكن ان يحدث‬

‫العضلي في المرحلة االولى‪ ،‬ثم تأتي مرحلة تصليح‬

‫بالعظام ويحدث أيضا أثناء التدريب غير العادي فوق‬

‫أنسجة جديدة قوية ومتينة كآخر مرحلة من مراحل‬

‫موت ثانوي لخاليا األوتار‪.‬‬

‫‪ l 60‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫الخلفي‪ .‬في الحديث عن قطع الرباط الصليبي‬

‫زائد أو قوي فوق الطاقة‪ ،‬ويتطلب هنا عالج جراحي‬

‫ساعة من ممارسة الرياضة‪ ،‬ويمكن أن تستمر لمدة‬

‫ﻳ‬

‫الالعب بحالة قطع الرباط الصليبي األمامي او‬

‫خشونة الركبة؛ وقد يؤدي عدم ثبات الركبة إلى‬

‫الحركة أو أثناء القيام بجهد عضلي‪ .‬والعالج هنا‬

‫‪2017‬‬

‫هي من اإلصابات الشائعة حيث يمكن ان يصاب‬

‫كما يمكن ان يصاب الالعب بتمدد في األوتار وهو‬

‫ثم ينشأ الشعور باأللم‪.‬‬ ‫المصابة‪ ،‬ومن ّ‬ ‫ً‬ ‫وغالبا ما تظهر آالم العضالت بعد مرور ‪ 18‬إلى ‪24‬‬

‫ثم بناؤها من جديد‪ ،‬ومن ثم تكوين‬ ‫العضلة‪ ،‬ومن ّ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫بسبب عدم ثبات مفصل الركبة خاصة مع الجري‬

‫تحدث نتيجة كدمات رياضية مزمنة أو الحمل الزائد‪.‬‬

‫مع عالج الجرح إن وجد‪ .‬إن تمدد األوتار يحدث نتيجة‬

‫العضلي مراحل عدة؛ يحدث التهاب في النسيج‬

‫أربطة الكاحل قوتها وقدرتها على التمدد أثناء الحركة‪.‬‬

‫تمزق األربطة من اإلصابات الشائعة بين الرياضيين‪،‬‬

‫ما تنشأ في المواضع المصابة بالتمزق بؤرة التهابية‬

‫تصل إلى ‪ 72‬ساعة‪ ،‬مع العلم بأن ذلك يتوقف‬

‫رياضات أخرى كالمشي‪ .‬ويتعرض ايضا األفراد غير‬

‫تحافظ على ثبات الركبة حيث ان وظيفة الرباط هي‬

‫عبارة عن تمدد رباط العضالت أثناء القيام بتمديد‬

‫يتم تخزين الماء بها‪ ،‬ما يؤدي إلى تورم العضلة‬

‫ما تنتج إصابة الكاحل عن الرياضات العنيفة والتي‬

‫منع عظمة القصبة من التحرك لألمام‪ .‬تحدث اإلصابة‬

‫وتغيير االتجاه المفاجئ‪ ،‬أو بسبب زيادة احتماالت‬ ‫حدوث قطع بالغضاريف الهاللية‪ .‬في هذه الحالة‪،‬‬

‫تورم بالركبة‪ .‬ويتم تشخيص قطع الرباط الصليبي‬

‫يتمثل في وضع كمادات باردة ثم العالج بواسطة‬

‫األمامي عن طريق الرنين المغناطيسي للركبة‪ .‬إذا‬

‫في النقطة األقل مقاومة وعادة قرب اندغام الوتر‬

‫المسكنات وعمل كمادات باردة؛ وينصح بالراحة‬

‫الطاقة الفيزيولوجية؛ كما يتبع االلتهاب أثناء اإلصابة‬

‫كانت اإلصابة قديمة يتم إجراء عملية إعادة ترميم‬

‫كانت اإلصابة حديثة‪ ،‬يكفي ان يتناول المريض بعض‬ ‫والعالج الطبيعي لتقويم عضالت الفخذ أما إذا‬ ‫الرباط الصليبي‪.‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪63 l 2017‬‬


‫ﺎﻛ‬

‫ﻴ ﻴ‬

‫ﺗﻘﻨﻴﺎت ﺗ‬

‫اﻧ‬

‫ﺎ‬ ‫ا وﻛﺴ‬

‫د‬

‫ﻻ ن ﻮا‬

‫و ﻤ‬ ‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫اﻧ‬ ‫ﻳ‬

‫ا ﺎ‬

‫نا‬

‫‪ l 62‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻋﻼ ﻴ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﻤ‬

‫و‬

‫ﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬

‫نا‬ ‫ا‬

‫ا وﻛﺴ‬

‫و‬

‫ﻻﻳ‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫‪2017‬‬

‫ا‬

‫اا‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫خطورة األمر تكمن في العواقب والمشاكل‬

‫ﻮان‬

‫نا ﺴ ﻻﻳ‬

‫ﻻﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻄ‬

‫ﻟ ﻋﺎﻳ اﳌ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮن‬ ‫ﺎ‬

‫الصحية التي يمكن أن تنجم عن انقطاع النفس‬

‫أو إلى االستيقاظ‪ ،‬الى حين ُيفتَ ح مجرى الهواء‬ ‫ً‬ ‫مجددا وتعود عملية التنفس إلى طبيعتها‪ .‬وقد‬

‫بارتفاع ضغط الدم وعدم انتظام في ضربات القلب‬

‫التنفس الجزئي‬ ‫تحدث نوبات أخرى من انقطاع‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫مجددا في نوم عميق‪.‬‬ ‫أو الكامل بعد االستغراق‬

‫من مرحلة النوم العميق إلى مرحلة النوم الخفيف‬

‫ً‬ ‫مرتفعا‪.‬‬ ‫صوت شخير معظم األشخاص المصابين‬

‫أثناء النوم بحيث يصبح المريض عرضة لإلصابة‬

‫وقد يتطور األمر الى حدوث أزمة قلبية او سكتة‬

‫دماغية‪ .‬هذا النقص في األوكسجين ينقل الدماغ‬

‫وفي الحاالت المتفاقمة‪ ،‬قد تحدث هذه النوبات‬ ‫ً‬ ‫تقريبا أثناء الليل‪ ،‬ويكون‬ ‫كل دقيقة أو دقيقتين‬


‫النهار وإذا لم تعالج فقد تستمر ليال ونهارا‪.‬‬

‫تشخيص متالزمة انقطاع النفس أثناء النوم‬

‫أكثر هذه االضطرابات شيوعا هو الرجفان األذيني‬

‫كونها تحدث ليال وال يدرك المريض انه مصاب‬

‫خطورة مثل حدوث دقات بطينية غير طبيعية أو‬

‫في تضيق أو انغالق المجرى العلوي للتنفس ما‬

‫ولكن قد تظهر اضطرابات في دقات القلب أكثر‬ ‫رجفان بطيني قصير المدى أو انقطاع جزئي أو‬ ‫كامل في نظام توصيل كهرباء القلب‪.‬‬

‫ﺎ‬ ‫و ﻮل‬

‫ﻳ‬

‫و‬

‫حيث يتمثل اضطراب توقف التنفس أثناء النوم‬

‫يمنع المصاب من التنفس أثناء النوم‪.‬‬

‫المتصلة بأجزاء مختلفة من الجسم لقياس معدل‬

‫مع مقدمي الرعاية الصحية حول فوائد ومخاطر‬

‫سريره‪ .‬هذه األجهزة المتطورة تسهم في تحديد‬

‫المتاحة‪ .‬تعتمد تقنية الجهاز على تحفيز العصب‬

‫بفعالية‪ ،‬ما يتيح الفرصة امام تشخيص الحالة بدقة‬

‫الحاجز لتحفيز التنفس‪ ،‬وتقدم خيارا آخر لمرضى‬

‫وتنظيم عالجهم‪ .‬فهناك الكثير من األدوات التي‬

‫مجموعة بطاريات يتم زرعها جراحيا تحت الجلد في‬

‫بحد ذاته بل انه السبب وراء الكثير من المشاكل‬

‫ما يحدث مع المريض من اضطرابات خالل نومه‬

‫يبعد شبح األمراض عن المريض‪ .‬اليوم لم يعد‬

‫بهدف توفير الحل األمثل لهذه الفئة من المرضى‬

‫والعالجية المبتكرة حيث أقدمت الشركات الطبية‬

‫تساعد المرضى على إدارة عالج انقطاع النفس‬

‫التقنيات الحديثة وابتكار أجهزة تساعد على‬

‫إدارة األغذية والدواء األميركية على جهاز جديد‬

‫المهتمة بهذا الشأن الى التوصل للعديد من‬

‫الهوائي اإليجابي المستمر أو القناع المزود‬

‫بمحرك يوفر الهواء من خالل أنبوب للحفاظ على‬

‫في ظل انتشار مفهوم الرعاية المنزلية‪ ،‬حيث من‬

‫خطورة المشكلة‪ ،‬انطالقا من فكرة مفادها‬

‫هناك داع للقلق بفضل الحلول التشخيصية‬

‫انقطاع التنفس المؤقت أثناء النوم الضغط‬

‫لقد أتاح هذا الجهاز للمرضى خيارا آخر لعالج توقف‬

‫أثناء النوم تغني عن النوم في المستشفى‬

‫ضربات القلب والنشاط الدماغي وهو نائم في‬

‫الصحية‪ ،‬ما يعني أن التخلص منها من شأنه أن‬

‫المعتدلة والشديدة‪ .‬ويوفر الجهاز المزروع لمرضى‬

‫التقنيات الحديثة في تشخيص انقطاع النفس‬

‫تسعى الشركات الطبية جاهدة الى إيجاد حلول‬

‫أن انقطاع النفس أثناء النوم ليس هو المرض‬

‫التنفس أثناء النوم‪ ،‬خاصة بين الحاالت ما بين‬

‫قدرة المريض على التنفس أثناء النوم‪.‬‬

‫الممكن أن يستخدم المريض أجهزة االستشعار‬

‫طبية تساعد هذه الفئة من المرضى للحد من‬

‫قابل للزرع بين المرضى الذين يعانون من انقطاع‬

‫أثناء النوم‪ .‬من ضمن التقنيات الحديثة‪ ،‬وافقت‬

‫التنفس أثناء النوم‪ ،‬ويجب على المرضى التحدث‬

‫هذا العالج الجديد مقارنة مع غيره من العالجات‬ ‫الموجود في الصدر إلرسال إشارات إلى الحجاب‬

‫انقطاع التنفس أثناء النوم؛ ويحتوي الجهاز على‬

‫منطقة الصدر العلوي مزود بأسالك شديدة الدقة‬

‫يتم إدراجها في األوعية الدموية في الصدر بالقرب‬ ‫من العصب الحجابي لتحفيز التنفس‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪65 l 2017‬‬


‫ﺎﻛ‬ ‫تتوقف منظمة الصحة‬ ‫انطالقا من خطورة المشكلة‪،‬‬ ‫ّ‬

‫ا‬

‫سجل خاللها نشاط الجسم أثناء النوم باإلضافة إلى‬ ‫ُي َّ‬

‫وانقطاع النفس أثناء النوم‪ ،‬إال أن األمر هنا مرتبط‬

‫العالمية عند أهميتها عن طريق دراسة النوم التي‬

‫اﻧ و‬

‫ﺎ‬

‫النوم لخمس او ست ساعات يوميا يزيد نسبة‬ ‫احتمال اإلصابة بارتفاع ضغط الدم بشكل كبير‪.‬‬

‫صحيح انه ال توجد عالقة مباشرة بين انسداد األنف‬

‫قياس نسبة األوكسجين طوال تلك الفترة‪.‬‬

‫وفي شرح لذلك‪ ،‬فان توقف التنفس أثناء‬

‫بارتخاء البلعوم أثناء النوم؛ فكلما ارتخت عضالت‬

‫النوم بسبب انسداد مجرى التنفس العلوي‬

‫يؤدي إلى هبوط‬ ‫اشتد انقطاع‬ ‫البلعوم‬ ‫ّ‬ ‫التنفس ما ّ‬ ‫ّ‬

‫يؤدي إلى زيادة ضغط الدم الشرياني‪ ،‬ويجعل‬

‫في مستوى األوكسيجين وارتفاع في أوكسيد‬

‫الكربون‪ ،‬فيشعر المريض باالختناق‪ .‬وعلى الفور‪،‬‬

‫ﺎو‬ ‫ا ﺎ‬ ‫ﻤ ا‬ ‫ا ﻧﺴ اد‬ ‫اﻧ ﺎ ا‬ ‫ﻮ ﺎ‬ ‫ﺎ ا ﻮ ﻧ ا‬

‫ﻋﺮ ﺘﻬﺎ ﻋ‬

‫ﻮﻗﻒ ﻣﺘ ﺮ‬

‫اﻧﻬﺎ ا‬

‫اﻟﺘ ﻔ‬

‫ﺮا‬

‫ﻣ ﺤﻮﺑﺎ ﺎﻟ ﺎ ﺑ ﺨ ﺻﺎ‬ ‫اﻹﻣ ا ﺑﺎ‬

‫ﻮﻗﻒ إ اﻟﺔ ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﻣﺎ‬

‫ﺎﻟ‬

‫ﻛ‬

‫ﻳﻮﻗ‬

‫ﺎء اﻟ ﻮ‬ ‫ﻋﻦ‬

‫ﻴ‬

‫من دون الحصول على نوم عميق‪ ،‬أي من دون‬

‫زيادة في الخفقان وكذلك زيادة في ضغط الدم‪،‬‬

‫ﻟ‬

‫فضال عن النقص المتكرر في مستوى األوكسجين‬

‫في الدم‪.‬‬

‫التركيز وإرهاق وعدم قدرة على قيادة السيارة‬

‫ﻳ ﻮ‬

‫على سبيل المثال‪ ،‬مع احتمال إصابته بأزمة قلبية أو‬

‫كما أظهرت الدراسات أن انقطاع التنفس أثناء‬

‫سكتة دماغية وارتفاع في ضغط الدم‪.‬‬

‫ﻮا‬

‫ﻧﺘﻴ ﺔ ﻟﺬﻟ‬

‫ﻳ ﺘ ﻧﻒ ﻋ ﻴﺔ اﻟﺘ ﻔ‬

‫ﺘ‬

‫النوم هو أحد عوامل الخطر التي تؤدي إلى زيادة‬

‫أن البدانة تزيد من احتماالت حدوث‬ ‫مما ال شك فيه ّ‬

‫ضغط الدم‪ ،‬وقد تأكدت هذه الحقيقة في أكثر من‬

‫تضيق‬ ‫العلمية أسهمت في توضيح األسباب منها‬ ‫ّ‬

‫من األشخاص المصابين بانقطاع التنفس أثناء‬

‫دراسة علمية حديثة أجريت على مجموعات كبيرة‬

‫انقطاع في التنفس خالل النوم‪ ،‬حيث أن األبحاث‬

‫النوم‪ ،‬وأثبتت هذه الدراسات أن انقطاع التنفس‬

‫في البلعوم‪ ،‬أي من حيث يدخل الهواء إلى القصبة‬

‫يمكن لهذه الحالة أن تحدث مرات عدة أثناء الليل‬ ‫ً‬ ‫مستحيال‪ ،‬وخالل اليوم‬ ‫وتجعل النوم السليم‬

‫الهوائية‪ .‬ومن يعاني من الوزن الزائد‪ ،‬يصبح النسيج‬ ‫ً‬ ‫دهنيا فيصعب إبقاء‬ ‫الرخو في حنجرته ولسانه‬

‫صعوبة في التركيز‪ ،‬أو من الصداع وفي الليل‬ ‫ً‬ ‫شيوعا‪ .‬مشكلة‬ ‫الم ْل َمح األكثر‬ ‫يكون الشخير هو َ‬

‫األطباء مرضاهم الذين يعانون من الوزن الزائد‬

‫يمكن أن تعاني من نعاس نهاري مفرط‪ ،‬أو من‬

‫أثناء النوم يسبب ارتفاع ضغط الدم حتى بعد‬

‫استبعاد العوامل األخرى التي تزيد من ضغط الدم‬

‫كزيادة الوزن وتقدم العمر وغيرها‪.‬‬

‫الحنجرة مفتوحة حين ينام على ظهره‪ .‬لذا ينصح‬

‫ا‬

‫بفقدان الوزن لمعالجة انقطاع التنفس أثناء النوم‪.‬‬

‫هذا المرض انه يؤثر على نوعية الحياة الن المريض‬

‫ال يحصل على كفايته من النوم خالل ساعات الليل‬

‫واﻧ‬

‫فيشعر بالنعاس طوال النهار او يقضي معظم‬

‫وقته نائما وبالتالي ال يمكن أن يعمل كما يجب‪،‬‬

‫فضال عن التأثيرات السلبية على الصحة وإمكانية‬

‫ا‬ ‫ﺎ ا‬

‫انقطاع النفس أثناء النوم يحمل في طياته‬

‫أعباء كبيرة على القلب فيؤثر على دقاته لتصبح‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫غير منتظمة بسبب نقص األوكسجين المتكرر‬

‫العالقة بين ارتفاع ضغط الدم واضطرابات التنفس‬

‫وتزايد نشاط الجهاز العصبي الخاص بالتوتر وإفراز‬

‫الدراسات في هذا المجال والتي أشارت الى أن‬

‫تستمر هذه االضطرابات في دقات القلب إلى‬

‫هرمونات التوتر مثل األدرينالين والكورتيزول‪ .‬وقد‬

‫أثناء النوم وثيقة جدا‪ ،‬وفق ما أكدته احدث‬

‫تأثير انقطاع النفس أثناء النوم على ضغط الدم‬

‫والقلب والدماغ ايضا‪.‬‬

‫ﻧﻒ‬

‫يؤدي إلى االستيقاظ المتكرر من النوم مسببا‬

‫كاف‪ .‬فتأتي النتيجة قلة في‬ ‫الحصول على نوم ٍ‬

‫ﻳﺘ ﻴ ﺑﺤ‬

‫ﻳﻌﻴ‬

‫ً‬ ‫تنبيها من الدماغ فيستيقظ من النوم فجأة‬ ‫يتلقى‬ ‫ّ‬

‫الطبية أكثر صعوبة‪ .‬فانقطاع التنفس أثناء النوم‬

‫كي ال يختنق ويموت‪ .‬وهكذا يقضي الليل بطوله‬

‫ﺬ اﻟﺘﻮﻗﻔﺎت‬

‫ﻛ ﻴ اﻟ ﺮﺑﻮ‬ ‫ﻟﻔ‬

‫اﻟﻬﻮا ﻴﺔ‬

‫ﻳﺮ‬

‫التحكم في ضغط الدم المرتفع باستخدام العقاقير‬

‫ﺣ‬ ‫ﺨ اﻟ‬

‫ﻟ ﺎ‬

‫ﺣ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫‪ l 64‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫إﻧ‬

‫ﺎ ا ﻮ‬

‫ا ﻣ ﺮ‬

‫اﻟﻬﻮاء‬

‫ﺎ‬


‫ال يعد خافيا على احد ما يمكن ان تسببه اضطرابات‬

‫اتّ باعها ومتابعتها بدقة من خالل الزيارات الدورية‬

‫في قدرة المريض على التحرك والمشي بعد‬

‫اإلجراءات العالجية قد تشمل اتّ باع حمية خاصة مع‬

‫السمنة والوزن الزائد من مضاعفات تبدأ بمشاكل‬

‫التأثير السلبي على الركبة‪ ،‬ثم تظهر مشاكل في‬

‫التنفس أثناء النوم والتي يمكن ان تؤدي بالتالي‬ ‫الى ارتفاع ضغط الدم وانقطاع النفس؛ وتزداد‬

‫للطبيب المعالج الى ان يصل الى الوزن المنشود؛‬

‫عندما تؤثر الكيلوغرامات الزائدة على المظهر‬

‫تناول بعض األدوية لعالج الخلل الحاصل الذي أدى‬

‫تشوهات في شكله الخارجي‪ ،‬فهو مصاب إذن‬

‫اإلجراء الجراحي بحيث يتم تحديد نوع العملية وفق‬

‫بسبب خلل في توزيع الدهون في الجسم بشكل‬

‫الى اكتساب هذا الوزن‪ ،‬او قد يلجأ الطبيب الى‬

‫المشاكل مع مرور الوقت لتصل الى خطر اإلصابة‬

‫وزن المريض وحالته الصحية العامة‪.‬‬

‫الكثير‪ .‬مفهوم “إدارة الوزن” يعتبر من المفاهيم‬ ‫الطبية الحديثة نسبيا ّ‬ ‫إال أنه يلقى رواجا كبيرا‪ ،‬حيث‬

‫ان أهم ما في األمر هو ان يكون اإلجراء الطبي‬

‫بأمراض القلب والسكري والكوليسترول وغيرها‬

‫يقوم األطباء المتخصصين في معالجة السمنة‬

‫بدراسة الحالة الطبية لمرض السمنة ثم يقومون‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫مالئما لحالة المريض من اجل ضمان أفضل النتائج‬

‫والوصول الى الوزن المثالي‪ ،‬اذ انه وكلما كانت‬ ‫اإلجراءات دقيقة كلما زادت قدرة الجسم على‬

‫الخارجي فيبدو بوضوح ان هذا الشخص يعاني من‬

‫بالسمنة المتوسطة‪ .‬ينتج هذا النوع من السمنة‬ ‫عام فتجدها تتمركز في مكان ما دون سواه‬

‫كاألرداف والفخذين لدى النساء والبطن لدى الرجال‪.‬‬ ‫تلك هي السمنة المتوسطة او كما ُيطلق عليها‬ ‫بـ”السمنة الموضعية” وسببها في الكثير من‬

‫الحاالت العوامل الوراثية‪ .‬صحيح انه يصعب التخلص‬

‫منها بشكل نهائي‪ ،‬إال إن خسارة الوزن الزائد تؤدي‬

‫بوضع منظومة متكاملة تشمل األسباب التي أدت‬

‫التخلص من الوزن الزائد‪ .‬وعليه‪ ،‬ينبغي تحديد نوع‬

‫الى التخفيف من تشوه المظهر الخارجي بشكل‬

‫العالجية المناسبة لحالته المرضية‪ .‬وبالتأكيد‪ ،‬فان‬

‫الصحيحة نحو الوصول الى الهدف المنشود وهو‬

‫فالمرأة التي تعاني من نتوء األرداف سرعان ما‬

‫الى اكتساب هذا الوزن الزائد وما هي المكونات‬ ‫لكل مريض منظومة عالجية خاصة به‪ .‬فالتركيز‬

‫على السمنة كوباء في السنوات األخيرة ال يعد‬

‫أمرا مبالغا فيه بسبب ارتباطها باإلصابة بالكثير من‬

‫األمراض والحد من انتشارها يسمح للمريض بان‬ ‫يعيش حياة صحية هانئة‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫أولى الخطوات التي يبدأ بها الطبيب المعالج هي‬

‫السمنة على ان يتم وضع المريض على السكة‬

‫خسارة الوزن الزائد ومن ثم تعليمه كيفية إدارة وزنه‬ ‫بحيث ال يستعيد ايا من الكيلوغرامات التي فقدها‪.‬‬

‫ﻧﻮا ا ﺴﻤ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫العالج يبدأ من نقطة واحدة هي تحديد نوع‬

‫السمنة ألن ذلك يدل الطبيب على نوعية العالج‬

‫الواجب اتّ باعها‪.‬‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ا ﺴ‬

‫يسمح للمريض ان يشعر بالرضا بنسبة كبيرة؛‬

‫تتخلص من هذه المشكلة الجمالية مع خسارة‬

‫الوزن الزائد السيما اذا عرفنا ان السبب األساسي‬

‫لزيادة الوزن في هذه الحالة هو اإلفراط في تناول‬

‫الدهون والسكريات ألنها هي التي تتمركز في‬ ‫مكان محدد في الجسم‪ .‬خطورة هذا النوع من‬

‫السمنة ليست فقط المظهر الخارجي المحرج بل‬ ‫ان اإلهمال هو األخطر ألنه سيؤدي الى زيادة‬

‫إضافية في الوزن وبالتالي الوصول الى مرحلة‬

‫السمنة المفرطة‪ .‬عالج هذه الحالة يكون بداية عبر‬

‫احتساب مؤشر كتلة الجسم الذي ُيحسب من خالل‬ ‫تقسيم الوزن بالكيلوغرام على مربع الطول بالمتر؛‬

‫يصح القول هنا زيادة في الوزن‪ ،‬الن المريض‬

‫اتّ باع نظام غذائي خاص يعمل على تكسير الدهون‬

‫من أكثر أنواع السمنة انتشارا على مستوى‬

‫الخاصة والتي تتم تحت إشراف مدرب خاص يحدد‬

‫المريض سواء بدانة مفرطة او وزن زائد او بدانة من‬

‫ان الشخص في هذه الحالة بحاجة الى ان يفقد‬

‫تحديد الوزن الذي يجب ان يخسره المريض من خالل‬

‫مؤشر كتلة الجسم يحدد الفئة التي ينتمي إليها‬

‫الدرجة األولى او الثانية‪.‬‬

‫ينتقل بعدها الطبيب الى مرحلة البحث عن‬

‫ال يعاني من البدانة او البدانة المفرطة‪ .‬انها‬

‫العالم‪ ،‬وهي األقل خطورة على الصحة حيث‬

‫بضع كيلوغرامات تجعله في وضع صحي وجمالي‬ ‫أفضل‪ .‬وفي هذه الحالة‪ ،‬على المريض ان يتبع‬

‫حمية غذائية تناسب حالته العامة بعد تحديد مؤشر‬

‫األسباب؛ صحيح ان لنمط الحياة غير الصحي وتناول‬

‫كتلة الجسم لديه ومعرفة نسبة الدهون والماء‬

‫من الحاالت يعانون من أسباب مرضية فبعضها‬

‫نظام غذائي متوازن؛ ومن الممكن تدعيم هذا‬

‫المتمركزة؛ إضافة الى اتّ باع بعض التمارين الرياضية‬ ‫التمارين المناسبة إلذابة الدهون‪ .‬بعد خسارة جزء‬ ‫من الوزن الزائد‪ ،‬ال مانع من الخضوع الى بعض‬

‫جلسات حقن الميزوثيرابي الموضعية التي تعمل‬

‫على إذابة الدهون المتمركزة‪.‬‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ا‬

‫والعضل في جسمه‪ ،‬يقوم أخصائي التغذية بوضع‬

‫خطورة اإلصابة باألمراض التي تسببها السمنة تبدأ‬

‫النظام بالقيام ببعض التمارين الرياضية التي تزيد‬

‫الحالة على انها مرض فيه الكثير من الخطورة‪ ،‬ألنها‬

‫الحديثة أن خمس جينات هي المسؤولة عن تنظيم‬

‫وعودتها الى الحجم الطبيعي‪.‬‬

‫او انقطاع التنفس أثناء النوم او أمراض القلب او‬

‫الهرمونات الذي يكشف وجود اي خلل فيها يسهم‬

‫ان أهم ما في األمر هو المتابعة الدورية مع‬

‫أن الكثير‬ ‫الكثير من األطعمة الدور األساس‪ ،‬إال ّ‬

‫ً‬ ‫وأحيانا‬ ‫ناتج عن عوامل وراثية وهرمونية كالليبتين‪،‬‬

‫أخرى عن اجتماع عوامل جينية‪ ،‬حيث تؤكد الدراسات‬

‫الشهية‪ .‬ومن الفحوصات التي يقوم بها هو فحص‬ ‫في الحد من قدرة المريض على خسارة الوزن‪،‬‬

‫من نسبة حرق الدهون المتراكمة داخل الخاليا‬

‫الطبيب المعالج او أخصائي التغذية ليس فقط‬

‫فيتم تحديد الخلل الحاصل الذي أسهم في حدوث‬

‫بهدف الوصول الى الوزن المثالي بل بهدف تثبيت‬

‫الصحي‪ ،‬باإلضافة الى سبب تباطؤ عملية األيض‬

‫يعني ان هذا النظام الغذائي يجب ان يتحول الى‬

‫على حالة المريض العامة‪ ،‬يضع الطبيب خطة عالجية‬

‫من الكيلوغرامات عليه ان يسارع الى التخلص منها‬

‫زيادة الوزن وصعوبة خسارته للحفاظ على الوزن‬

‫وزيادة دهون الجسم‪ .‬بعد القيام بدراسة شاملة‬ ‫هي أشبه بخارطة طريق ينبغي على المريض‬

‫في هذه المرحلة بحيث يتعامل األطباء مع هذه‬

‫يمكن ان تؤدي الى مشاكل في الركبة والعظام‬ ‫السكري وارتفاع ضغط الدم او الكوليسترول او‬

‫السكتة الدماغية وصوال الى مرحلة قد يعاني فيها‬ ‫المريض من ضعف في الجهاز المناعي فيصبح‬

‫عرضة للكثير من األمراض الجرثومية والفيروسية‪.‬‬

‫هذا الوزن وعدم اكتساب اي كيلوغرام بعد ذلك‪ ،‬ما‬

‫هذه الحالة تحتاج الى إشراف طبي الن المريض قد‬

‫نمط حياة يعيش عليه الشخص وان اكتسب القليل‬

‫وحدها ال تكفي‪ ،‬حيث ان الطبيب المتخصص فقط‬

‫لكي ال يعود الى ما كان عليه‪.‬‬

‫العالج المناسبة لها‪.‬‬

‫يحتاج الى إجراء عملية جراحية الن الحمية الغذائية‬ ‫قادر على إجراء تقييم دقيق للحالة لوضع خارطة‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪67 l 2017‬‬


‫ﻮل‬

‫دا‬

‫ﻮ‬

‫ا ﺎ‬ ‫ﺴ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ا ﻮ ن وا‬ ‫ا‬

‫ان‬ ‫ﻧ ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎل‬

‫ﻮا‬

‫ﻤ‬

‫ﻳ‬

‫ا ﻮ نا‬ ‫ﺎ‬

‫اﻧ‬

‫ﺎ وو ﺎ‬

‫ا ﻮ نا ﻮ‬

‫ا ﺴ‬

‫‪ l 66‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻧ‬

‫و ﺎ‬

‫‪2017‬‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ا ﺴ ﻛﺎ‬ ‫اﻻ ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﻮﻳ‬

‫ﺎ‬


‫ﺴﺎ ا ﺴ‬

‫المستشفى إلى جانب قسم الجراحة لألطفال‬

‫مماثل ومجاور للمستشفى القائم حاليا في مدينة‬

‫والتي تضم ‪ 23‬سريرا ومصنفة ضمن المستوى‬

‫‪ 150‬سريرا وبتكلفة وصلت إلى ‪ 600‬مليون درهم‬

‫قسم الوالدة قسما مختصا بجراحات المناظير‬

‫سريرا وبتكلفة ‪ 200‬مليون درهم ليرتفع إجمالي‬

‫العناية المركزة لألطفال والخدج وحديثي الوالدة‬

‫ووحدة العناية المركزة لحديثي الوالدة والخدج‬

‫بوابة أبوظبي‪ ،‬مشيرا إلى أن سعة المبنى الحالي‬

‫يضم مستشفى دانة اإلمارات حاليا إلى جانب‬

‫الثالث ويديرها كادر طبي وتمريضي متخصص في‬

‫بينما تبلغ سعة المبنى في المرحلة الثانية ‪90‬‬

‫لرعاية األطفال الخدج‪.‬‬

‫سعة المستشفى إلى ‪ 240‬سريرا بتكلفة إجمالية‬

‫ووحدة العناية المركزة للنساء والطب الباطني‬

‫تخصصات أمراض وجراحات النساء واألطفال‪.‬‬

‫وتخصصات الجراحة وطب القلب لألطفال واألنف‬

‫طب حديثي الوالدة والخدج ومجهز بأحدث التقنيات‬

‫واطلعت سموها على األنشطة التوعوية التي‬

‫يقوم بها المستشفى على مدار العام بهدف نشر‬ ‫الوعي الصحي في المجتمع والذي يساهم في‬

‫‪ 800‬مليون درهم تغطي عنابر الوالدة ومختلف‬

‫وقال إنه منذ أن بدأ المستشفى باستقبال‬

‫لألمراض النسائية ووحدة طب األجنة وأقسام‬

‫والسكري وأمراض الروماتيزم والغدد الصماء‬

‫واألذن والحنجرة عند األطفال وغيرها إضافة إلى‬ ‫وحدات األشعة والماموجرام وتصوير وتشخيص‬

‫إنشاء مجتمعات صحية بدءا من الطفولة واستهداف‬

‫المرضى في تشرين االول\ أكتوبر ‪ 2015‬تجاوز عدد‬

‫الثدي وجميع التخصصات الطبية ذات العالقة بالمرأة‬

‫وما بعد الوالدة‪.‬‬

‫تجاوز الـ ‪ 15‬ألف طفل وطفلة بينما بلغ عدد المواليد‬

‫‪ 500‬طبيب وفني منهم ‪ 300‬ممرضة وتقني كما‬

‫لألطفال والنساء ارتفع إلى ‪ 1650‬جراحة‪ ،‬وقد‬

‫وغرفة للعمليات الصغرى وإلجراء عمليات اليوم‬

‫العائلة ككل وبرامج دعم المرأة في مرحلة الحمل‬

‫ا‬

‫ﻛﻤ ا‬

‫من جانبه رفع محمد علي الشرفاء الحمادي‬

‫الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقية المتحدة‬

‫للخدمات الطبية الجهة المالكة لمستشفى دانة‬

‫اإلمارات للنساء واألطفال أسمى آيات الشكر‬

‫والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك‬

‫المراجعات ‪ 23‬ألف مراجعة وعدد المراجعين األطفال‬

‫‪ 5700‬مولود منهم ‪ 3100‬مواطنين‪ ،‬وعدد الجراحات‬

‫استقبل المستشفى ‪ 65380‬زيارة في العيادات‬

‫والطفل‪ .‬ويعمل في المستشفى حاليا أكثر من‬ ‫يضم ‪ 10‬غرف مجهزة للوالدة و‪ 4‬غرف عمليات‬

‫الواحد والمناظير وقسما متطورا للعناية المركزة‬

‫الخارجية عام ‪ 2016‬بينما تضاعف العدد إلى ‪111000‬‬

‫لألطفال الخدج يحتوي على ‪ 20‬سريرا من المستوى‬

‫الثاني\ نوفمبر‪.‬‬

‫ووحدة للعناية المركزة لألطفال تضم سريرين‪.‬‬

‫زيارة منذ بداية عام ‪ 2017‬وحتى نهاية شهر تشرين‬

‫الثالث ووحدة عناية مركزة للنساء تضم ‪ 3‬أسرة‬

‫على تكرم سموها بافتتاح المستشفى وتفقد‬

‫مختلف أقسامه‪.‬‬

‫وأشاد بالدعم الالمحدود من سمو الشيخة فاطمة‬

‫بنت مبارك لخدمات رعاية األمومة والطفولة ما كان‬ ‫له الدور الكبير في توفير أفضل الخدمات في هذا‬

‫المجال في الدولة‪ ،‬مؤكدا أن االهتمام الكبير من‬

‫قبل سموها ببرامج الوقاية وعلى وجه الخصوص‬

‫برامج تطعيم الطفولة ضد مختلف األمراض كان‬

‫وراء استئصال العديد من األمراض وخفض نسب‬ ‫اإلصابة بالعديد من األمراض بشكل كبير جدا إلى‬

‫جانب االهتمام بالخدمات الصحية المقدمة في‬

‫مجال األمومة والطفولة وبما يتفق مع استراتيجيات‬

‫دائرة الصحة في أبوظبي المشرفة على القطاع‬ ‫الصحي في اإلمارة‪ .‬كما أكد أن رؤية المجموعة‬

‫وإدارة المستشفى تتمحور حول توفير خدمات‬

‫صحية متكاملة للمرأة والطفل في مكان واحد من‬

‫قبل أمهر األطباء في مختلف التخصصات الطبية‬ ‫الذين يمتازون بخبرات عالمية واسعة ما يضمن‬

‫توفير أرقى الخدمات الصحية للمترددات على‬ ‫المستشفى وأقسامه المختلفة‪.‬‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫كما كشف الشرفاء عن وجود مرحلة ثانية‬

‫لمستشفى دانة اإلمارات تتضمن إنشاء مبنى‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪69 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ ا‬

‫ا‬

‫اﻻ ﺎد ا ﺴﺎ‬

‫ا‬

‫وا‬

‫وا‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎل‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ا ﺎ ا‬

‫ﺎ ﻤ‬

‫ﺴ ا‬

‫داﻧ ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺎا‬ ‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ﺴﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫داﻧ ا‬

‫ﺴﺎ وا‬

‫ﺑﺤ ﻮ ﺳ ﻮ اﻟ ﻴﺨﺔ ﺎ‬

‫ﺔﺑ‬

‫ﻣﺎ‬

‫الصحي الذي يوفر مظلة صحية شاملة للمواطنين‬ ‫والمقيمين في إمارة أبوظبي منذ نحو عشر‬ ‫سنوات‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫وأشارت سموها إلى أن وجود مستشفى‬

‫ﻮ‬

‫ﺎل‬

‫ﺴﺎ ا ﺴ‬

‫ﻮ‬

‫ثم تفقدت سموها مختلف أقسام المستشفى‬

‫بما في ذلك غرف الوالدة وقسم أمراض األطفال‬

‫ووحدة العناية المركزة لألطفال الخدج ووحدة‬

‫الماموغرام وقسم جراحات المناظير النسائية‪.‬‬

‫متخصص ألمراض النساء واألطفال في القطاع‬

‫واستمعت سموها إلى شرح عن طبيعة ونوعية‬

‫التذكارية الفتتاح المستشفى إن القيادة الرشيدة‬

‫متطورة لهذه الفئة المهمة في المجتمع بالذات‬

‫والخطة المستقبلية لتطوير مستوى الخدمات في‬

‫أعلى المستويات لجميع فئات المجتمع وعلى‬

‫واالرتقاء بنوعية الخدمات المقدمة من خالل‬

‫تضم كذلك شبكة مراكز هيلث بالس التخصصية‬

‫مستشفيات ومراكز متخصصة في هذا المجال‬

‫الواسعة وتوفير المعدات واألجهزة الطبية‬

‫والطفولة وتحقيق نتائج عالمية على صعيد خفض‬

‫وعالج مختلف األمراض وفق أحدث التقنيات‬

‫وقالت سموها عقب إزاحة الستار عن اللوحة‬

‫سخرت اإلمكانيات لتوفير خدمات صحية وفق‬ ‫وجه الخصوص النساء واألطفال‪ ،‬فتم إنشاء‬

‫ما أسهم في رفع مستويات خدمات األمومة‬

‫معدالت الوفاة حول الوالدة وبين المواليد الجدد‪.‬‬

‫وأكدت سموها الى أن الدولة فتحت آفاقا أوسع‬

‫الخاص من شأنه أن يساعد في تقديم خدمات‬

‫على صعيد أمراض حديثي الوالدة واألطفال‬

‫استقطاب الكوادر ذات الكفاءة المتميزة والخبرة‬ ‫المتطورة التي تساعد في عمليات التشخيص‬

‫المتطورة العالمية‪.‬‬

‫كما أشادت بمستوى الخدمات الصحية المقدمة‬

‫الخدمات التخصصية التي يوفرها المستشفى‬

‫مجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية والتي‬

‫ومستشفى مورفيلدز للعيون في أبوظبي‪.‬‬

‫ا‬

‫كما استمعت سمو الشيخة فاطمة لشرح مفصل‬ ‫عن وحدة طب األجنة والتي تقوم بدور مهم في‬

‫متابعة الحوامل وفحص األجنة لتشخيص أي حاالت‬

‫مرضية في مراحل مبكرة وعالجها في الوقت‬

‫في مختلف المجاالت أمام القطاع الخاص الذي يعتبر‬

‫في مجال األمومة والطفولة في إمارة أبوظبي‪،‬‬

‫المناسب وتضم أحدث المعدات واألجهزة الطبية‬

‫مدى الدور الكبير الذي يقوم به القطاع الخاص في‬

‫واألطفال واحد من المنشآت الصحية المهمة في‬

‫أي حاالت مرضية يعاني منها الجنين ومنع حدوث‬

‫التخصصية وقد ساعد على ذلك نجاح تطبيق التأمين‬

‫صحية متطورة‪.‬‬

‫طبيعي وهي من أهم الوحدات الطبية في‬

‫شريكا رئيسا للقطاع الحكومي‪ ،‬ونلمس اليوم‬

‫مجال تقديم الخدمات الصحية بما فيها الخدمات‬

‫‪ l 68‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫مشيرة إلى أن مستشفى دانة اإلمارات للنساء‬

‫أبوظبي الذي يشارك بفعالية في تقديم خدمات‬

‫والكوادر الطبية في مجال فحص األجنة واكتشاف‬

‫أي مضاعفات قد تؤثر على استمرارية نموه بشكل‬


‫إن الهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية هي‬ ‫المسؤولة عن التحكم في مدى سرعة حرق‬

‫السعرات الحرارية واستخدام الطاقة في الجسم؛‬

‫وعند إصابتها بأي قصور‪ ،‬يبدأ المريض بالشكوى من‬

‫تنظم وظائف الغدة الدرقية بآلية التغذية العكسية‬

‫عن طريق الدماغ‪ ،‬فعندما تكون مستويات هرمون‬

‫الغدة منخفضة‪ ،‬تنتج منطقة ما تحت المهاد في‬

‫قاعدة الدماغ) تفرج عن هرمون تحفيز الغـدة الدرقية‬

‫وتقشر الجلد‪ ،‬وفي الحاالت الشديدة قد يكون‬

‫المزيد من هرمون ‪.T4‬‬

‫وكبر حجم اللسان‪ .‬وعندما يولد الطفل وعنده‬

‫القلب وتذبذب في الضغط وأحيانا يتساقط الشعر‪.‬‬

‫(‪ ،)TSH‬الذي يحفز الغدة الدرقية إلطالق سراح‬

‫التي يعاني منها ماليين الناس حول العالم‪ ،‬وكلما‬

‫ﺎ‬

‫كان التشخيص مبكرا كلما تمكن المريض من تغيير‬

‫األمور عبر التخفيف من األعراض والمضاعفات‪.‬‬

‫ولعل أكثر اإلضطرابات التي تحدث بسبب قصور‬ ‫الغدة الدرقية هي تلك التي تتعلق بالدورة‬

‫الشهرية‪ ،‬ما يجعل النساء هن تأثرا بقصور عمل‬

‫هذه الغدة‪ .‬ففي حالة قصور عمل الغدة الدرقية‪،‬‬ ‫قد تأتي أول دورة شهرية قبل سن العاشرة‬

‫وتسمى حالة البلوغ المبكر‪ ،‬كما تعاني النساء من‬

‫زيادة كمية الدم أثناء الدورة الشهرية وأحيانا يزيد‬ ‫عدد أيام النزيف في الدورة الشهرية‪.‬‬

‫ومن المشاكل التي تشعر بها النساء اللواتي‬

‫يعانين من قصور في عمل الغدة الدرقية هي‬

‫حدوث الدورة الشهرية كل ‪ 21‬يوما وهي مدة اقل‬

‫•‬

‫الصداع الشديد وآالم الظهر والبطن‪.‬‬

‫ﻛ‬

‫ﻤ ا‬

‫ا‬

‫الدرقية من قبل الغدة النخامية وتحت المهاد‪،‬‬

‫وأي اضطراب يحدث في الغدة النخامية‪ ،‬يمكن‬

‫أن يؤثر أيضا على وظيفة الغدة الدرقية ويسبب‬

‫مشاكل الغدة الدرقية‪ .‬وتستخدم الغدة الدرقية‬ ‫اليود إلنتاج الهرمونات الحيوية‪ ،‬وهرمون الغـدة‬

‫•‬

‫•‬

‫الشديد من دون سبب ُيذكر‪ ،‬وأحيانا يعاني‬ ‫مرضى قصور الغدة الدرقية من الكآبة‪.‬‬

‫الشعور بالبرد الشديد أكثر من المعتاد‪،‬‬

‫وهذه الحساسية المفرطة للبرد من األعراض‬ ‫الشائعة بين األشخاص الذين يعانون من تلك‬

‫•‬

‫•‬ ‫•‬

‫الحالة ‪.‬‬

‫زيادة في الوزن رغم ضعف الشهية‪ ،‬جفاف في‬

‫وعدم التركيز‪ ،‬تراجع األداء المدرسي‪ ،‬تأخر النضج‬ ‫الجنسي وعالمات البلوغ‪.‬‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫يوجد العديد من األسباب التي تؤدي الى‬

‫قصور في عمل الغدة الدرقية‪ ،‬أبرزها خلل في‬

‫الجهاز المناعي للجسم الذي من المفترض أن‬

‫يحميه من أي عنصر خارجي؛ إن عدم توافر الحماية‬

‫وهن العضالت وفي بعض الحاالت المتطورة‬

‫الالزمة للجسم من الجهاز المناعي يزيد من فرص‬

‫العضالت‪.‬‬

‫التي تفرزها‪ ،‬فيصاب المريض بالتهاب الغدة‬

‫يصاب بعض األشخاص من تشنجات وصالبة‬ ‫جفاف البشرة وهو من األعراض التي‬

‫مهاجمة الغدة الدرقية وإحداث خلل في الهرمونات‬ ‫الدرقية المناعي الذاتي‪ ،‬ورغم انه يبدأ فجأة إال‬

‫يتجاهلها البعض فيزيد األمر سوءا ويصاب‬

‫انه يحتاج الى سنوات قبل أن يتطور والنساء هن‬

‫ضعف الذاكرة وتشوش في األفكار وعدم‬

‫استئصال الغدة الدرقية نتيجة إصابة العقيدات‬

‫المريض بالشحوب‪.‬‬

‫القدرة على التركيز ألن قصور الغدة الدرقية‬

‫األكثر عرضة‪ .‬في بعض األحيان يتطر الطبيب الى‬ ‫بالسرطان او بمرض غريفز‪ ،‬وعندها يعاني المريض‬

‫يؤثر سلبيا على الوظائف اإلدراكية للمريض‪.‬‬

‫من قصور في الغدة الدرقية‪ .‬في بعض الحاالت‪،‬‬

‫اإلمساك‪.‬‬

‫يبقي على وظيفتها في إنتاج كميات كافية‬

‫جفاف وتساقط الشعر‪.‬‬

‫ﻮ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎل‬

‫األطفال هم أيضا عرضة لقصور الغدة الدرقية‬

‫يلجأ الطبيب الى استئصال جزء منها فقط لكي‬ ‫من الهرمونات‪.‬‬

‫عند وجود بعض الحاالت المرضية كمرض غريفز‬

‫ألسباب عدة منها ما هو خلقي حيث يولد الطفل‬

‫وسرطان الغدة الدرقية‪ ،‬يلجأ األطباء الى االستعانة‬

‫فشل في تكوين هرموناتها‪ ،‬أو عدم فاعلية‬

‫وفقدان جزء أو كل وظائف الغدة الدرقية‪.‬‬

‫الوالدة ويصل إلى أنسجة الجسم عن طريق مجرى‬

‫مستقبالت هذه الهرمونات؛ ومنها ما هو‬

‫تريودوثيرونين ‪ ،)triiodothyronine( T3‬وهو‬

‫الدرقية عند الطفل ويؤثر في عملها فينخفض‬

‫الهرمون األكثر نشاطا‪.‬‬

‫متفاوتة‪ ،‬ومنها تضخم الغدة‪ ،‬اإلجهاد والتعب‬

‫التقلبات المزاجية مثل اإلنفعال والغضب‬

‫تصبح غير قادرة على إنتاج الهرمونات باعتدال‪.‬‬

‫الدرقية‪ ،‬المعروف أيضا باسم ‪ ،T4‬وهو الهرمون‬

‫الدم‪ .‬يتم تحويل جزء صغير من هرمون ‪ T4‬إلى‬

‫حجم اللسان‪ .‬أما األطفال األكبر فتكون األعراض‬

‫•‬

‫الطاقة والنشاط‪.‬‬

‫بدون غدة درقية أو بغدة درقية معطلة نتيجة‬

‫األساسي الذي تنتجه الغدة في الجسم بعد‬

‫النمو‪ ،‬وقد تحدث بعض التشوهات الجسدية ككبر‬

‫عدم إنتظام الدورة الشهرية ألن الغدد الدرقية‬

‫كيسية‪ ،‬وتُ عتبر تلك الخاليا هي المسؤولة‬ ‫خاليا‬ ‫ّ‬

‫قنوات خاصة‪ .‬يتم التحكم في الغدة‬ ‫بواسطة‬ ‫ٍ‬

‫صعوبة خسارة هذه الكيلوغرامات الزائدة‪،‬‬

‫ولعل هذا العارض هو أكثر األعراض شيوعا‪.‬‬

‫يؤدي إلى إصابة الطفل بالتخلف العقلي مع نقص‬

‫الجلد ‪،‬عدم تحمل البرد‪ ،‬خدر في األطراف‪ ،‬النسيان‬

‫•‬

‫الدرقية‪ ،‬التي‬ ‫عن إنتاج وإفراز هرمونات ُ‬ ‫الغدة ّ‬ ‫مباشرة‪ ،‬من دون الحاجة إلى نقله‬ ‫الدم‬ ‫ً‬ ‫تدخل إلى ّ‬

‫ا‬

‫زيادة كبيرة بالوزن في وقت قياسي مع‬

‫نقص في هرمون الغدة الدرقية وال يكتشف‬

‫هذا النقص في األشهر األولى بعد الوالدة فإنه‬

‫•‬

‫الصماء التي‬ ‫الغدة الدرقية هي‬ ‫واحدة من ُ‬ ‫ٌ‬ ‫الغدد ّ‬ ‫وهي تشبه الفراشة في شكلها؛ تحتوي على‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫السرة‬ ‫هناك بعض التشوهات الجسدية مثل فتق‬ ‫ّ‬

‫بالتعب واإلرهاق الشديدين إلى جانب فقدان‬

‫•‬

‫تقع في الرقبة وتحديدا أمام القصبة الهوائية‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و ﻮد‬

‫أجش‪ ،‬اإلمساك‪ ،‬انخفاض درجة حرارة الجسم‪ ،‬جفاف‬

‫المفرط‪ ،‬النعاس‪ ،‬تأخر ظهور األسنان‪ ،‬قصر القامة‪،‬‬

‫من الحد الطبيعي الذي هو من ‪ 25‬إلى ‪ 35‬يوم‬

‫تقريبا‪ .‬كما تزداد آالم الدورة الشهرية‪ ،‬ويزداد معها‬

‫النعاس الزائد‪ ،‬رفض الرضاعة أو عدم الرضاعة‬

‫الدماغ هرمون يعرف باسم هرمون الثيروتروبين‬

‫بعض األعراض مثل الخمول والنسيان وزيادة مفرطة‬

‫قصور الغدة الدرقية يعتبر من األمراض المزمنة‬

‫الرضع طول فترة إصفرار لون الجلد وبياض العينين‪،‬‬ ‫بشكل طبيعي‪ ،‬ارتخاء العضالت‪ ،‬البكاء بصوت‬

‫(‪ )TRH‬الذي يجعل الغدة النخامية (الموجودة في‬

‫في الوزن والبرد الشديد وخفقان في دقات‬

‫من أعراض قصور الغدة الدرقية عند األطفال‬

‫بالعالج باليود ما يؤدي الى تدمير الغدة الدرقية‬

‫قد يكون سبب قصور الغدة الدرقية خلقي حيث‬

‫مكتسب ويحدث بسبب خلل مناعي يهاجم الغدة‬

‫يولد الطفل من دون وجود الغدة الدرقية‪ ،‬أو يكون‬

‫معدل إنتاجها لهرمون الثيروكسين‪.‬‬

‫غدة درقية خارج مكانها باإلضافة لبعض الحاالت التي‬

‫لديهم جزء منها فقط‪ ،‬او أن البعض اآلخر يمتلك‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪71 l 2017‬‬


‫ا‬

‫ﻮ ا‬

‫ﻣ ﻣﻦ ﻳ ﻴ ا ﻼﻳ‬

‫ﻣﺮ‬ ‫ﻮ ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫‪ l 70‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻮل ا‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫و‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫وو‬

‫ا‬

‫‪2017‬‬

‫ﻤ‬

‫ﻳﺎ ا ﺴ‬

‫ا ﺴ و‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺣﻮ اﻟﻌﺎ‬ ‫ن‬ ‫و‬

‫ﺎ ا ﺴ‬

‫ﻮ‬

‫ﻮن ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ ا ﺴ و‬ ‫وﻛﺴ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺎ و ا‬

‫ﻤ‬

‫اﻧ ﺎ‬ ‫ﻤ‬

‫ﻮن ‪ TSH‬ا‬ ‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬ ‫ن‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪73 l 2017‬‬


‫ا‬

‫يمتلك فيها الطفل الغدة الدرقية لكنها ال تقوم‬

‫بأداء وظيفتها وإنتاج هرموناتها بالشكل الصحيح‪.‬‬

‫والتي بدورها تغذي عملية التمثيل الغذائي‬

‫في الجسم‪ .‬يمكن الوقاية من حالة قصور الغدة‬

‫لتحديد عمل الغدة الدرقية وذلك من خالل فحص‬

‫دم بسيط يحدد نسبة الهرمونات التي تفرزها‬

‫الدرقية بإضافة اليود إلى النظام الغذائي‪ ،‬وهي‬

‫ً‬ ‫غالبا ما يتم اختبار أحد الهرمونات‬ ‫الغدة في الدم‪.‬‬

‫األميوديرون‪ ،‬الليثيوم‪ ،‬اإلنترفيرون ألفا والتي‬

‫المرضية‪ ،‬خاصة في حالة إصابة األطفال بالقصور‬

‫‪ ،) Thyroid Stimulating Hormone‬وفي حال‬

‫بطريقة صحيحة؛ كما ان نقص أو زيادة اليود في‬

‫اليود‪ ،‬مثل اللبن ومنتجاته واألسماك بأنواعها‪،‬‬

‫تحتاج الى مادة اليود للقيام بوظيفتها وإنتاج‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫انخفاضا في كميات اليود في‬ ‫أصال‬ ‫التي تعاني‬ ‫ً‬ ‫وأيضا توفير اليود للمرأة الحامل التي‬ ‫الجسم‪،‬‬

‫خالل تناول بعض األدوية الخاصة بهذه الحالة على‬

‫عالية تصل إلى ‪ ،70%‬أما في حاالت العالج الدوائي‬

‫الضروري متابعة الدواء وعدم توقف العالج لضمان‬

‫بعض الحاالت قد تصاب بضرر في الغدة النخامية‬

‫على أن يتم تحديد الجرعة المناسبة حسب كل حالة‬

‫هدف العالج هو الحفاظ على اتّ زان الهرمونات‬

‫يؤدي الى توقف قدرتها على التحكم في وظائف‬

‫بنتيجة جيدة في الشفاء‪ ،‬ولكن البد من المتابعة‬

‫أن عالجه سيستمر مدى الحياة وهدفه هو‬ ‫يدرك ّ‬

‫التأثير العالجي المطلوب‪ ،‬وتمنع حدوث أي تدهور‬

‫الثيروكسين وهو هرمون صناعي مشابه لهرمونات‬

‫من األسباب أيضا تناول بعض األدوية مثل‬

‫تسهم مع الوقت في منع إنتاج الغدة الدرقية‬

‫الجسم من أسباب قصور الغدة الدرقية التي‬

‫الهرمونات الدرقية‪ ،‬لذا فإن نقص أو زيادة نسبة‬

‫اليود في الجسم يؤدي لقصور وتدهور وظائف‬

‫الغدة الدرقية‪.‬‬

‫والذي قد ينتج عن اإلصابة بمرض السرطان‪ ،‬ما‬ ‫الغدد األخرى في الجسم ومنها الغدة الدرقية‬ ‫فتتوقف عن إنتاج الهرمونات الخاصة بها‪.‬‬

‫نقص اليود من أبرز األسباب وهو أكثر ما تحتاجه‬ ‫الغدة الدرقية لكي تعمل بانتظام‪ ،‬ونقصه من‬

‫من الطرق الفعالة في الحد من هذه المشكلة‬

‫المزمن‪ ،‬وزيادة تناول األطعمة التي تحتوي على‬ ‫واستخدام الملح المضاف إليه اليود في الدول‬

‫تعاني هذه الحالة‪ ،‬التي تحتاج إلى اليود بنسب‬

‫يمكن استخدام أقراص الهرمونات الدرقية الصناعية‬ ‫ومدى القصور الذي تعانيه‪ ،‬وتأتي هذه األدوية‬

‫المستمرة لمعرفة إن كانت الجرعة فعالة وتحدث‬

‫أو خلل في وظائف الجسم‪.‬‬

‫النظام الغذائي يعتبر السبب الرئيسي في اإلصابة‬

‫ا‬

‫ان الغدة الدرقية تحتاج اليود لتصنيع الهرمونات‬

‫الطبيب المختص إلجراء بعض الفحوصات الضرورية‬

‫بمرض قصور الغدة الدرقية‪ .‬بعض الدراسات أثبتت‬

‫‪ l 72‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ﺎ‬

‫عند وجود األعراض المذكورة‪ ،‬ينبغي التوجه الى‬

‫الرئيسية ويسمى الهرمون المنبه للدرقية (‪TSH-‬‬

‫ارتفاعه تكون الحالة قصور الغدة الدرقية‪ ،‬اما في‬ ‫حال انخفاض مستواه فيكون األمر فرط الغدة‬

‫الدرقية‪ .‬في حال قصور الغدة الدرقية‪ ،‬فان هدف‬

‫العالج هو إعادة نقص الهرمونات الدرقية من‬

‫أن تتحسن األعراض خالل أسابيع عدة؛ ولكن‪ ،‬من‬

‫نجاحه ولو أن األمر استلزم العالج مدى الحياة ألن‬ ‫الدرقية‪ .‬على مريض قصور الغدة الدرقية أن‬

‫السيطرة على األعراض وذلك يكون باستخدام‬

‫الغدة الدرقية يعمل على تعويض نقص هرمونات‬

‫الغدة وإعادتها الى معدلها الطبيعي‪ .‬هذا العالج‬

‫ليس له أي أضرار أو مضاعفات حادة بشرط االلتزام‬

‫بالجرعات المحددة ألن زيادة الجرعات العالجية من‬

‫الثيروكسين تؤدي الى فرط نشاط الغدة الدرقية‪.‬‬


‫ا دن ﻛ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫اا‬

‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬

‫و‬

‫ﺎ و‬

‫دو ﺎ ﺎ‬ ‫ﻮ‬

‫اا‬

‫ﻮا ﻧ ﺎ ا و‬ ‫وا‬

‫ﺎ‬

‫و‬

‫ا‬

‫دول ا‬

‫و ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ‪ 250‬ا‬

‫وﻳ‬

‫ﺴﺎ‬

‫ﺎ‬ ‫ا‬

‫وا‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ﻮ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻮﺎ ا‬

‫لا ﺎ ا ﺎ‬

‫د ﻮا ا‬

‫و‬

‫ا ﻳ‬

‫ا‬

‫ان‬

‫ﺎ اﺴﺎ‬

‫اﻻ دن ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮا ﻧ ﺎ ﺎ‬

‫اﻻ دن ﻻ‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ن ا دن‬

‫اﻻ‬

‫اﻻو‬

‫ﻮا ا ﻳﺎد‬

‫ﻮﻳ ا ا‬

‫ﻮا‬

‫اﻻ دن‬

‫اﻻو‬

‫ﺎ‬

‫ل ا ﻳ ﺎ ﻛﻤ ﻛ‬ ‫اﻻو‬

‫وﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﺴ ﺎ اﻻ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﺴ ﻮﻳﺎ وا‬ ‫دول ا ﺎ‬

‫يمضي األردن قدما في تنفيذ االستراتيجية‬

‫الوطنية للقطاع الصحي لألعوام ‪2020 – 2016‬‬

‫التي أعدها المجلس الصحي العالي بما يتماشى‬

‫مع وثيقة االردن ‪ 2025‬والبرنامج التنموي التنفيذي‬

‫وبنهج تشاركي مع كافة المؤسسات المعنية‬

‫في القطاعين العام والخاص والمنظمات الدولية‬

‫حيث تم من خالل هذه االستراتيجية وصف‬

‫وتحليل القطاع الصحي االردني وتحديد األولويات‬ ‫واألهداف الكفيلة بالنهوض بالقطاع بشكل‬

‫شمولي ليعزز من قدرته على تقديم الخدمة‬

‫الصحية الكفوءة لكافة سكان المملكة في ظل‬

‫زيادة الطلب على الخدمة الصحية نتيجة للظروف‬ ‫االقليمية المحيطة وبما يكفل المحافظة على‬

‫موقع األردن الريادي في هذا المجال‪.‬‬

‫شهد العام الحالي ‪ 2017‬البدء بتنفيذ مشروعات‬

‫رئيسية ومحورية ضخمة متعلقة بالقطاع الصحي‬

‫في جميع محافظات المملكة‪ .‬وقد سجل هذا‬

‫التطور قيام أربعة مشروعات كبرى متعلقة‬

‫بإنشاء مستشفيات جديدة بعدة محافظات أولها‪،‬‬

‫مستشفى الطفيلة الجديد بقيمة ‪ 34‬مليون دينار‬

‫وبسعة ‪ 150‬سريرا بتمويل وتأجير تمويلي حيث‬

‫تمت إحالة عطاء هذا المشروع للمقاول وبدأ العمل‬ ‫به‪ .‬وثانيها‪ ،‬مستشفى بسمة الجديد بمحافظة‬

‫اربد بمنحة سعودية بقيمة ‪ 55‬مليون دينار وبسعة‬ ‫‪ 500‬سرير ويعتبر من أكبر مستشفيات المملكة‪،‬‬ ‫حيث تم االتفاق مع المقاولين للبدء بالتنفيذ‪،‬‬

‫الفتا الى االنتهاء من عمل توسعة لمستشفى‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪75 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا د‬

‫زيادة الطاقة اإلستيعابية وتطوير السياحة العالجية‬

‫‪ l 74‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫واعتبر مدير مديرية السياحة العالجية في وزارة‬

‫الصحة االردنية الدكتور متعب وريكات القطاع‬

‫الطبي والصحي بالمملكة من اهم القطاعات‬

‫االقتصادية الرافدة للناتج المحلي االجمالي‬

‫لما يقدمه من قيمة مضافة لالقتصاد الوطني‬ ‫والترويج للمملكة عربيا وعالميا بمجاالت العالج‬

‫والطب‪ .‬وقال ان وزارة الصحة لها دور أساسي‬

‫ومهم في دعم وتطوير القطاع الطبي والصحي‬

‫وقطاع السياحة العالجية في االردن من خالل‬

‫توقيعها لجميع بروتوكوالت التعاون الصحي مع‬

‫العدد من الدول العربية واالجنبية‪.‬‬

‫واضاف ان وزارة الصحة هي بمثابة االم لقطاع‬

‫الخدمات الطبية التي تقدم بالمملكة من خالل‬

‫شراكة تكاملية مع جميع القطاعات الصحية وهي‬

‫وكفائة العاملين في القطاع‪ ،‬باتت المملكة‬

‫للمستثمر او طالب العالج كما يرتبط االردن‬

‫القطاع الخاص والمستشفيات الجامعية والخدمات‬

‫تتمتع بسمعة مرموقة على صعيد المنطقة في‬

‫بعالقات دبلوماسية على مستوى عالي مع مختلف‬

‫الجيش العربي والمختبرات المركزية ومركز الحسين‬

‫يشهده القطاع سواء على صعيد الخبرات البشرية‬

‫الدواء األردنية عن دعم القطاع وسمعة األردن‬

‫مدعوما برعاية واهتمام عالي من الملك عبدالله‬

‫الصناعات العالجية واللوازم الطبية في غرفة صناعة‬

‫الطبية الملكية التابعة للقوات المسلحة االردنية‪-‬‬

‫للسرطان‪ .‬واشار وريكات الى دور اخر تقوم‬

‫به وزارة الصحة االردنية يتمثل بمراقبة ومتابعة‬

‫المرضى والوافدين الى المملكة بقصد العالج‬

‫وفتح مكاتب للسياحة العالجية بالمطار للتسهيل‬

‫على المرضى وخدمتهم من دون ان تتدخل بوجهة‬

‫اختيار المريض للجهة التي يرغب العالج لديها‪ ،‬الفتا‬

‫الى الدور الرقابي الذي تقوم به نقابة االطباء‬

‫ما يتعلق بالقطاع الطبي والتطور الكبير الذي‬

‫ذات الكفاءة العالية أو التقنيات الطبية المتوافرة‬ ‫الثاني ومختلف مؤسسات الدولة المعنية‪.‬‬

‫ﻮ ﺎ دا ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫هيئة تنشيط السياحة بهذا المجال‪.‬‬

‫ويوجد اليوم في األردن ‪ 103‬مستشفيات عاملة‬ ‫تتوزع بين القطاعين العام والخاص وحوالي ‪700‬‬

‫مركز صحي بمختلف المحافظات الـ ‪ 12‬تتبع لوزارة‬

‫كمنشأ ذو قيمة مضافة عالية تشهد له االسواق‬

‫امتالك القطاع الخاص ‪ 60‬بالمئة من مستشفيات‬

‫لهذا القطاع ما اسهم في ازدهار اعماله والتوسع‬

‫يزيد عن ‪ 75‬سوقا تصديرية االستمرارية في اخذ‬

‫الطبي والسياحة العالجية باالردن‪ ،‬توفر تكنولوجيا‬

‫عمليات طبية باالردن‪ .‬ويوفر وجود عدد كبير من‬

‫الرنين المغناطيسي او القسطرة القلبية ما يوفر‬

‫وجود ادوية جديدة تحت التسجيل واالختبار قد‬

‫وزارة الصحة االردنية وجمعيات المستشفيات في‬ ‫بالعالج والترويج لالردن كبلد سياحي ومقصد‬

‫للصناعة الدوائية والسياحة العالجية ويقدم االردن‬

‫ويؤكد أن توفر وتنوع المنتجات الدوائية والعائالت‬ ‫العالجية المختلفة في االردن ّ‬ ‫شكل عامال مساعدا‬

‫من العاملين فيه هم اردنيون ويملكون خبرات‬

‫المملكة‪ ،‬يعني وجود استثمار بصبغة وطنية‬

‫للسياحة العالجية‪ ،‬إضافة الى الترويج الذي تقوم به‬

‫األردن مازن طنطش إن الدواء االردني خير سفير‬

‫ومن مقومات القطاع الطبي األردني ان ‪ 99‬بالمئة‬

‫االردنيين على العيادات الصحية‪ .‬وإلنجاح هذا األمر‬

‫القطاع الخاص ومتابعة كل االمور التي تتعلق‬

‫الطبية العالية‪ .‬وفي هذا اإلطار يقول ممثل قطاع‬

‫التصديرية حيث تصدر المصانع ‪ 80‬بالمئة من اتناجها‬

‫تمثل مختلف المدارس الطبية العالمية‪ ،‬كما ان‬

‫يتم التنسيق بين مديرية السياحة العالجية في‬

‫دول العالم وسهولة العبور‪ .‬ولم يغب عنصر صناعة‬

‫خالصة نظرا للحوافز التي تقدمها الدولة االردنية‬

‫فيها بصورة مستمرة‪ .‬ومن مقومات القطاع‬

‫طبية وكم كبير من االجهزة المتقدمة كاجهزة‬

‫للمريض عدم االنتظار وتوفير الخدمة والرعاية‬

‫الصحية بوقت قصير وبكلف واسعار منافسة‪.‬‬

‫خارج المملكة‪.‬‬

‫للسياحة العالجية ويسهل توفر الدواء االردني بما‬

‫نفس الدواء المصروف للمريض عند قيامه باي‬

‫المصانع االردنية ومراكز الدراسات السريرية ميزة‬ ‫يمكن المريض من تجربة شيء جديد تحت الدراسة‪.‬‬

‫وحسب طنطش يعتبر قطاع الصناعات العالجية‬

‫االسرة ‪ 13‬الف سرير منها ‪5‬‬ ‫الصحة فيما يبلغ عدد‬ ‫ّ‬

‫واهتم القطاع الطبي في االردن في السنوات‬

‫والمستلزمات الطبية ركيزة أساسية على مستوى‬

‫يعملون في مالك وزارة الصحة االردنية من مختلف‬

‫مجلس اعتماد المؤسسات الصحية وهو االول من‬

‫بشكل عام حيث تعتبر الصناعة الدوائية األردنية‬

‫حاليا ‪ 64‬مستشفى خاصا وعدد اسرة وصل الى‬

‫تدريبية وفنية للحصول على شهادة االعتمادية‬

‫الى ان ابرز ما يميز القطاع اعتماده على كفاءات‬

‫آالف بمستشفيات الحكومة وهناك ‪ 5321‬طبيبا‬

‫التخصصات الطبية‪ .‬ويملك القطاع الخاص االردني‬ ‫‪ 6‬االف سرير بحجم استثمار وصل الى ‪ 3‬مليارات‬

‫االخيرة بمستوى الجودة بخاصة بعد تأسيس‬

‫نوعه في الدول العربية والذي يقدم استشارات‬

‫والتي تعني تطبيق الرعاية الصحية العالمية‪ ،‬إضافة‬

‫على هذه الشهادة‪ .‬ومن المقومات األخرى التي‬

‫العربية حيث تأسست في ستينات القرن الماضي‬

‫دوالر فيما يبلغ عدد العاملين بمستشفيات القطاع‬ ‫خدمات اخرى للقطاع‪ ،‬مؤكدا ان القطاع الصحي‬

‫جعلت من القطاع الطبي والصحي االردني ينال‬

‫بالمملكة من اكثر القطاعات توفيرا لفرص العمل‬ ‫والتشغيل‪ .‬ونظرا لجودة هذه المستشفيات‬

‫رائدة بالمنطقة وحققت انجازات كثيرة‪ ،‬الفتا‬

‫أردنية بمختلف المستويات االدارية والفنية‪ .‬هذا‬

‫الى حصول ‪ 9‬مستشفيات من القطاع الخاص‬

‫الخاص ‪ 30‬الف موظف وهناك ‪ 50‬الف اخر يقدمون‬

‫القطاع الصناعي بشكل خاص واالقتصاد األردني‬

‫مستوى متقدما اقليميا ودوليا‪ ،‬وجود استقرار‬

‫امني وسياسي بالمملكة ما وفر بيئة آمنة سواء‬

‫وتُ عد صناعة الدواء في األردن من أقدم الصناعات‬

‫ووصلت صادراتها حاليا إلى حوالي ‪ 75‬سوقا‬

‫بمختلف بقاع الكرة األرضية ليكون منتجا وطنيا‬ ‫اردنيا بامتياز عابر للحدود‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪77 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬ ‫رحمة لألطفال بإربد بقيمة ‪ 4‬ماليين دينار بمنحة‬

‫الخطة التي تستمر لعامين‪ ،‬إضافة إلى فتح أسواق‬

‫اهتماما كبيرا‪ ،‬وأسس كليات طب مرموقة ال تزال‬

‫هذه المشروعات فهو إنشاء مبنى جديد لقسم‬

‫وأشار الحموري إلى أن “قطاع السياحة العالجية‬

‫األردني استقدام مرضى من ‪ 50‬جنسية عربية‬

‫‪ 20‬مليون دينار بمنحة مقدمة من الوكالة االميركية‬

‫بالتعويض عن االنخفاض الحاصل في قطاع السياحة‬

‫قدرت بحوالى ‪ 3‬مليارات دوالر‪ .‬ويلفت في هذا‬

‫ملكية مباشرة بعد زيارة جاللة الملك عبدالله الثاني‬

‫االوسط‪ .‬من هنا تعمل السلطات األردنية المعنية‬

‫الروسية الدكتور حمدي نقرش أن الوفد الطبي‬

‫انشاء مستشفى جديد فيها‪ ،‬حيث تم االنتهاء من‬

‫وقدر‬ ‫قطاع السياحة العالجية جودة ومردودا‪.‬‬ ‫ّ‬

‫مختلفة الذي شارك في مؤتمر طبي متخصص‬

‫طرح عطاء دراسات تنفيذ ليبدأ العمل به خالل‬

‫المملكة خالل العام ‪ 2016‬بنحو ‪ 250‬الف مريض‪،‬‬

‫النجاحات التي حققها القطاع الطبي األردني‬

‫االولى من حيث عدد المرضى الذين يتلقون‬

‫الخلقية‪ ،‬وأمراض المفاصل وزراعة األعضاء‪ .‬وقد‬

‫مقدمة من الوكالة االميركية للتنمية‪ .‬أما ثالث‬

‫االسعاف والطوارئ بمستشفى البشير بقيمة‬

‫للتنمية‪ ،‬ويبقى المشروع الرابع الذي جاء بتوجيهات‬

‫في تشرين الثاني الماضي لمحافظة مادبا وهو‬ ‫وضع المخططات والتصاميم الخاصة‪ ،‬وتم كذلك‬

‫الشهر الحالي‪ .‬تمثل هذه المشاريع جزءا من الخطط‬

‫المعدة لتطوير القطاع الصحي‪ .‬والممتدة‬ ‫الكبرى‬ ‫ّ‬ ‫على مدى سنوات ضمن اإلستراتيجية الوطنية‬

‫لتطوير الخدمات الصحية بما يبقي المملكة في‬

‫مرتبة الريادة التي طالما تربعت عليها على مدى‬

‫جديدة للمملكة‪ ،‬على تحسين طرق التسويق‪.‬‬

‫يجب أن يحافظ على ريادته‪ ،‬وهو بإمكانه أن يقوم‬

‫بسبب االوضاع واالضطرابات في منطقة الشرق‬ ‫بالتكافل والتضامن في ما بينها للمحافظة على‬

‫الحموري عدد المرضى الذين تلقوا العالج في‬

‫مشيرا إلى أن المملكة السعودية احتلت المرتبة‬

‫العالج في المستشفيات االردنية‪ .‬وقال إن‬

‫الخطة تشمل فتح اسواق جديدة الستقطاب‬

‫ﻮا و‬

‫الصحي‪ ،‬كما قال رئيس جمعية المستشفيات‬

‫الخاصة الدكتور فوزي الحموري‪ ،‬الذي أشاد‬

‫وكانت الجمعية بدأت العمل خالل العام الحالي‬

‫المنافسة والمساهمة بشكل أكبر في نهضة‬

‫وتطور القطاع الصحي في المملكة لتتبوأ مكانة‬

‫عالية محليا وإقليميا وعالميا‪.‬‬

‫من االستشفاء الطبي بل يشمل ما تحققه‬

‫المستشفيات الخاصة والقطاعات التجارية والخدمية‬

‫والمرافق األخرى والمنتجعات ومواقع العالج‬

‫أن االردن يتمتع باألمن واالستقرار والمستشفيات‬

‫ومعقده مثل زراعة القلب والكلى والكبد وقوقعة‬

‫مشهود له بتقدمه وبجودته وسمعته العاليتين‪.‬‬

‫الطبية المتطورة واطفال االنابيب وعالج السرطان‪.‬‬

‫للسياحة العالجية في المملكة‪ .‬ويساعد في ذلك‬

‫االردنية والقطاع السياحي العالجي في األردن‬

‫المستشفيات الخاصة في األردن‪ ،‬ما يجعلها أكثر‬

‫المستشفيات كوحدة واحدة سيعزز قدرته على‬

‫إلى األردن بحوالى ‪ 1,2‬مليار دوالر سنويا‪ ،‬لكن‬

‫ودعت وفودا اعالمية من العديد من الدول للترويج‬

‫واحترافية والمستشفيات في االردن تعمل وفقا‬

‫المملكة وخارجها‪ .‬وأعرب عن ثقته بأن عمل قطاع‬

‫كوشل فالديمير‪ ،‬واألطباء الروس الذين شاركوا‬

‫الطبيعي في الشمال والجنوب وحول البحر الميت‪.‬‬

‫بالخطوة‪ .‬وقال الحموري إن جمعية المستشفيات‬

‫قدرة على تحقيق أهدافها وتطلعاتها وغاياتها داخل‬

‫نالت تلك األوراق إعجاب رئيس الجامعة البرفسور‬

‫مستشفيات المملكة عبر وسائل االعالم المتعددة‬

‫يضاف إلى ذلك أن القوة البشرية في قطاع‬

‫الخاصة أصبحت بذلك هي الممثل الوحيد لقطاع‬

‫في اختصاصات جراحة العظام وتعديل التشوهات‬

‫هذا الرقم ال يمثل فقط المردود المتحقق‬

‫ومنها مواقع التواصل االجتماعي‪.‬‬

‫وانضمام أعضائها إلى جمعية المستشفيات‬ ‫ً‬ ‫تطورا إيجابيا يصب في خدمة القطاع‬ ‫الخاصة ما يعد‬

‫في موسكو‪ ،‬قدم عشرة أوراق علمية تناولت‬

‫الستقطاب مرضى لألردن‪ .‬وستقوم ايضا بتنفيذ‬

‫والتي سيتواصل تنفيذها خالل السنة المقبلة‬

‫ا‬

‫المكون من ثمانية اطباء من اختصاصات طبية‬

‫ويقدر خبراء اقتصاديون دخل السياحة العالجية‬

‫حمالت اعالنية عن الخدمات الصحية التي تقدمها‬

‫تطور آخر في المجال الطبي اإلستشفائي في‬ ‫األردن ّ‬ ‫تمثل في حل جمعية المستشفيات األردنية‬

‫اإلطار كالم رئيس جمعية األطباء خريجي الجامعات‬

‫المرضى‪ ،‬وأن الجمعية ستقوم بالعديد من الزيارات‬

‫القيمون على القطاع إلى أن هناك‬ ‫عقود‪ .‬ويشير‬ ‫ّ‬

‫والسنوات التي تلي‪.‬‬

‫وأجنبية وأسس ‪ 64‬مستشفى خاصا باستثمارات‬

‫في المؤتمر‪.‬‬

‫الميدانية لعدد من الدول وخاصة الدول االفريقية‬

‫العديد من الخطط التي يجري العمل عليها حاليا‬

‫تحظى برعاية خاصة كما واستطاع القطاع الطبي‬

‫السياحة العالجية ماهرة ومتدربة بطريقة عالية‬

‫لمعايير دولية معروفة‪.‬‬

‫ﺎﻳ ﻳ‬

‫ﻤﺴ‬

‫يفخر االردنيون ان بلدهم الذي اسس اول‬

‫مستشفى يتبع القطاع الخاص عام ‪ 1923‬وبنى‬

‫صناعة دوائية منذ ستينات القرن الماضي‪،‬‬ ‫بات مقصدا للعرب الساعين الى الطبابة‬

‫وسبق االردن غيره في مجاالت اجراء عمليات كبيرة‬ ‫اإلذن والخاليا الجذعية واستخدامه التكنولوجيا‬

‫ﻧ ﺎ ﺎ‬

‫ﻛ ا ﺎ ﺎ‬

‫نجح القطاع الطبي العام في االردن بامتياز في‬

‫تقديم الرعاية الصحية للمواطنين ولعب دورا كبيرا‬

‫في منع انتشار االوبئة واالمراض السارية ما‬

‫يعطي االمان الصحي لكل من يفد الى المملكة‬

‫طلبا للعالج والطبابة واالستشفاء‪ .‬وهناك أهمية‬

‫للدور الذي تلعبه الوزارة في الترويج للقطاع الطبي‬

‫والسياحة العالجية من خالل توقيع بروتوكوالت‬

‫صحية مع العديد من الدول العربية واالجنبية اضافة‬

‫وتضم جمعية المستشفيات الخاصة التي تأسست‬

‫بأرقى مستوياتها وجودتها‪ .‬وتعج عيادات كبار‬

‫القطاع في مختلف المحافل الدولية‪ ،‬إضافة إلى‬

‫يوميا بمئات المرضى العرب الذين اختاروا المملكة‬

‫على القطاع‪ .‬وشكل القطاع الطبي األردني على‬

‫النجاح باستغالل موارد البالد البشرية فيما تنتشر‬

‫المستشفيات الخاصة االردنية أعدادا كبيرة من أبناء‬

‫تخصصات الطب والعالج بمختلف مناطق المدينة‪.‬‬ ‫وكان األردن َأولى ابتعاث طلبته لدراسة الطب في‬

‫اقامة مستشفيات ميدانية يشرف عليها الجيش‬

‫في العام ‪ 1984‬في عضويتها ‪ 54‬عضوا‪ ،‬وتمثل‬

‫االستشاريين واالطباء األردنيين بالعاصمة عمان‬

‫عضويتها في مختلف المجالس الصحية واالقتصادية‬

‫وجهة استشفاء موثوقة في ظاهرة تعكس‬

‫وهي كانت أعلنت عن إطالق خطة لدعم قطاع‬

‫مستشفيات وعيادات ومراكز عالج في مختلف‬

‫واللجان ذات العالقة في القطاعين العام والخاص‪.‬‬ ‫السياحة العالجية في خالل العام ‪ 2017‬بعد ان‬

‫انخفضت ايرادات القطاع في العام ‪ 2016‬بسبب‬ ‫األحداث األمنية التي شهدتها المنطقة‪ .‬وتركز‬

‫‪ l 76‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫ستينات القرن الماضي الى ارفع الجامعات العالمية‪،‬‬

‫الى رفد هذه الدول بملحقين صحيين من خالل‬

‫السفارات االردنية بالخارج وتأسيس مديرية تشرف‬ ‫الدوام سندا لإلردنيين وللعرب حيث استقبلت‬

‫الدول المحيطة خالل السنوات األخيرة‪ ،‬اضافة الى‬ ‫االردني بالعديد من الدول العربية واالسالمية‬ ‫وبخاصة في قطاع غزة‪.‬‬


‫ا‬

‫وﺎ‬

‫و‬

‫و‬

‫ﻮان‬

‫ا ﻛﻮ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤﻮد ا‬

‫ﻮد ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﺴ ا‬

‫ﻮ‬

‫دا‬

‫ﺎ‬

‫‪ 500‬ﻤ‬

‫ا دن وا ول ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺴﺎ ا‬ ‫ﻳ‬ ‫وا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬ ‫ا ا‬ ‫ﻤ‬

‫وﻻ‬

‫ﺎ ﺎ‬ ‫)‬

‫ا‬

‫وا‬

‫وﻳ‬

‫(‬

‫ﻧ ﻤ‬

‫ﻧ ﻤ ا ﻮد‬

‫ﺎ ﺎ ا‬

‫ﺎﻛ‬

‫ﻛ‬

‫تزامن عقد المؤتمر مع الذكرى العاشرة لتأسيس‬ ‫الصحية‪ُ ،‬م ً‬ ‫توجا أعماله‬ ‫مجلس اعتماد المؤسسات‬ ‫ّ‬

‫الهادفة إلى رفد وتعزيز مستوى الخدمات الصحية‪،‬‬ ‫واالرتقاء بسالمة المرضى‪ ،‬كما ّ‬ ‫هامة‬ ‫شكل فرصة ّ‬ ‫للتباحث في سبيل إنشاء وتعزيز ثقافة الجودة‬

‫وسالمة المرضى في شتى المؤسسات الصحية‬ ‫في دول العالم‪.‬‬

‫ﻛﻤ ا ﻛﻮ‬

‫ﻮ‬

‫ا ﻤﻮ‬

‫قال نائب رئيس مجلس إدارة مجلس اعتماد‬

‫االعتماد الى ‪ 26‬مستشفى من مختلف القطاعات‬ ‫صحية‪،‬‬ ‫الصحية‪ ،‬وكذلك تم اعتماد ‪ 88‬مركز رعاية‬ ‫ّ‬ ‫وسبع عشرة وحدة تصوير ثدي‪ .‬هدف المؤتمر‬

‫الذي استمر ثالثة أيام‪ ،‬إلى التركيز على أثر جودة‬

‫الصحية‬ ‫وبرامج تهدف لرفع كفاءة جودة الرعاية‬ ‫ّ‬

‫وسالمة المرضى‪.‬‬

‫ﺴ ا‬

‫قالت رئيسة المؤتمر الدكتورة رويدا المعايطة‪:‬‬

‫“يأتي هذا المؤتمر في الوقت الذي يبذل‬

‫القطاعات الصحية على جميع جوانب جودة الرعاية‬

‫الصحية وسالمة المرضى‪ ،‬إضافة لمنح شهادة‬ ‫ّ‬

‫تتبنى المؤسسات المشاركة في نهايته‪ ،‬مفاهيم‬

‫مجتمعية سائدة‪.‬‬ ‫بشكل يجعل من ذلك ثقافة‬ ‫ّ‬

‫تضمنت فعاليات المؤتمر جلسات عمل وورش‬

‫متخصصة بمختلف قطاعات الرعاية الصحية يشارك‬ ‫فيها خبراء محليون وعرب ودوليون‪.‬‬

‫فيه األردن العديد من الجهود على المستوى‬

‫االستراتيجي‪ ،‬الرامية إلى تحسين الجودة والرعاية‬ ‫ّ‬ ‫وخطة‬ ‫جلي ًا في رؤية ‪2025‬‬ ‫الصحية‪ ،‬حيث ظهر ذلك ّ‬ ‫ّ‬ ‫النمو االقتصادي”‪ .‬بدورها‪ ،‬أوضحت المديرة‬

‫التنفيذية لمجلس اعتماد المؤسسات الصحية‬

‫سلمى الجاعوني‪“ ،‬ان مجلس االعتماد لديه بيانات‬

‫علمية دقيقة تساعده على البدء بإجراء بحث علمي‬ ‫ّ‬

‫اإلعتمادات الثالث للجمعية الدولية لجودة الرعاية‬ ‫المقيمين‪ .‬كما أشار الى أن المجلس‬ ‫تدريب ُ‬ ‫درب ما يزيد على أربعة آالف شخص من سائر‬

‫يشار إلى أن مؤتمر جودة الرعاية الصحية يعقد‬

‫الصحية وسالمة المرضى وأن تروج لها‬ ‫جودة الرعاية‬ ‫ّ‬

‫عملية‬ ‫االختصاص في هذا القطاع لعرض تجارب‬ ‫ّ‬

‫المعتمدة‪ ،‬والمؤسسات غير المعتمدة‪ ،‬وأثبتت‬

‫الصحية (‪ )ISQua‬للمؤسسة وللمعايير وبرنامج‬

‫السريرية التوجيهية أن تحسن الجودة والكفاءة‪.‬‬

‫الصحية‪ ،‬وجمع عدد كبير من العلماء وأصحاب‬ ‫الرعاية‬ ‫ّ‬

‫المجلس بات قصة نجاح أردنية بامتياز فهو المجلس‬

‫الوحيد من نوعه في الشرق األوسط الحاصل على‬

‫كيف يمكن لحوسبة األدلة العلمية واالرشادات‬

‫في األردن للمرة الرابعة على التوالي‪ ،‬ويتوقع أن‬

‫دقيق يحدد أثر االعتماد على المعايير الخاصة‬ ‫ً‬ ‫خصوصا أن البنك الدولي نفذ‬ ‫بمجلس االعتماد‪،‬‬

‫المؤسسات الصحية‪ ،‬الدكتور فوزي الحموري‪ ،‬إن‬

‫الخطيرة هو التركيز على تحسين النظم‪ ،‬وأظهر‬

‫العديد من الدراسات للمقارنة بين المؤسسات‬

‫النتائج الفرق اإليجابي الكبير لالعتماد”‪.‬‬

‫كما أكد الرئيس السابق للجمعية الدولية لجودة‬

‫الرعاية الصحية اإلسكوا الدكتور دايفد بيتس أهمية‬ ‫إثبات أن الطريقة األكثر فعالية لمنع أخطاء الدواء‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪79 l 2017‬‬


‫ا‬

‫‪ l 78‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ل‬

‫ﻋ ﻧ ﺎ ﺎت‬

‫ﻳﺮ اﻟ ﺤﺔ ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻌﻴﺔ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺘ ﻔﻴﺎت اﻟﺨﺎﺻﺔ‬

‫ً‬ ‫قرارا بدعم نشاطات‬ ‫لفت الى أن الحكومة اتخذت‬

‫العالجية وستقوم هيئة تنشيط السياحة بدور‬

‫المقيدة‪ ،‬وفي موضوع كشوفات المرضى التي‬

‫فاعل في ذلك‪.‬‬

‫من جانبه‪ ،‬اعتبر رئيس جمعية المستشفيات الخاصة‬

‫الدكتور فوزي الحموري أن اللقاءات بين الحكومة‬ ‫وممثلي القطاع الخاص تكتسب أهمية قصوى‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫وﻳ ا‬ ‫ﻤ‬

‫ﺎ وا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ا ﺴ‬

‫و ﺎل ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﺴﺎ وا‬ ‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ا د‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ا ﺎﻳ و‬

‫ا ﻛ ﻮ ﻧﺎ‬

‫ن‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ ا ﺴ‬

‫اا‬

‫ﻳ‬

‫اﻻ‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ﺎد ا ﻮ‬

‫ﺎ وا ﺴﺎ‬

‫ن‬

‫توفر الممرضات األردنيات بنسبة ال تتجاوز ‪10‬‬

‫بالمائة من إجمالي عدد الكادر التمريضي في‬

‫المستشفى‪ .‬كما أشاد بدعم وزارة السياحة وهيئة‬

‫تنشيط السياحة إلطالق بوابة األردن للسياحة‬

‫العالجية واالستشفائية والتي ستساهم في‬

‫الدكتور الشياب أكد أن دعم قطاع المستشفيات‬

‫التسويق اإللكتروني ‪ ،‬والتسهيل على المرضى‬

‫الخاصة هو من صلب اهتمامات الحكومة التي‬

‫الراغبين بالعالج في المملكة‪.‬‬

‫اتخذت العديد من اإلجراءات لمساعدة هذا القطاع‬ ‫في التخفيف من أعبائه والحفاظ على السمعة‬

‫واستمع وزير الصحة إلى مالحظات ومقترحات‬

‫الطيبة التي حققها على مدى العقود الماضية‪.‬‬

‫وبين ضرورة التعاون بين القطاعين العام والخاص‬ ‫ّ‬ ‫المصلحة العامة‪ ،‬وتوفير خدمات صحية مميزة‬

‫إلى وزارة الصحة‪ .‬ووعد بدراسة إعادة النظر مع‬

‫لوحات إرشادية للمرضى ومرافقيهم‪ .‬وزير الصحة‬

‫ا ﺴ‬ ‫ﺎد‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﻤ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﻮ ا ﻳ ﺎ ﺎﻳ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫ﺎ ا دﻧ‬ ‫ا ﻛﻮ‬ ‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ ا‬

‫باألطباء والذين هم في غالبيتهم العظمى ليسوا‬

‫موظفين لدى هذه المستشفيات‪ ،‬فإن القانون‬ ‫ّ‬ ‫كمكلفين‪،‬‬ ‫ُيلــزم هؤالء األطباء باإلفصاح عن دخلهم‬ ‫والمستشفيات تتعاون مع دائرة ضريبة الدخل‬

‫بناء‬ ‫بتزويدها بكشوفات تُ ّ‬ ‫بيــن التفاصيل المطلوبة ً‬ ‫على اتفاق تم بين الجمعية والضريبة‪ ،‬وأن الجمعية‬ ‫وأعضائها ملتزمون بتطبيق القانون‪.‬‬

‫على صعيد آخر أعلن الدكتور الحموري أن جمعية‬ ‫ً‬ ‫اختياريا وصدرت‬ ‫المستشفيات االردنية قد تم حلها‬

‫موافقة وزير الداخلية ووزيرة التنمية االجتماعية‬

‫المتاحة للحكومة‪ ،‬بما في ذلك إيجاد آلية لتحصيل‬

‫الكلى فور قيام وزارة المالية بتحويل هذه المبالغ‬

‫مسرب خاص للمرضى العرب في المطار مع توفير‬

‫وبين الضريبة في هذا المجال أما فيما يتعلق‬

‫الخاصة وبذلك فقد تم توحيد القطاع تحت مظلة‬

‫مطالبات المستشفيات المترتبة على صندوق‬

‫األردن كمقصد للسياحة العالجية ‪ ،‬ووعد بعمل‬

‫عليها بشكل دقيق وال يوجد أي مشاكل بينها‬

‫تقدم بها مدراء المستشفيات الخاصة خالل اللقاء‪،‬‬ ‫َّ‬

‫ديون هذه المستشفيات‪ ،‬كما وعد بتسديد‬

‫للمرضى األردنيين وفي ذات الوقت تعزيز مكانة‬

‫وفي ما يتعلق بضريبة الدخل فقد أوضح الحموري‬

‫على قرار الحل وقد تم انضمام أعضائها من‬

‫واعدا بالعمل على االستجابة لها ضمن اإلمكانيات‬

‫ضمن إمكانيات وقدرات كل منهما وبما يحقق‬

‫توخي الدقة والتعامل‬ ‫على المستشفيات بضرورة ّ‬

‫صعبة‪ .‬وأشاد بتجاوب الحكومة في تلبية بعض‬

‫على استقدام ممرضات من الخارج في حال عدم‬

‫ﺎ‬

‫المستشفيات على أن تشتمل على تفاصيل‬

‫أتعاب األطباء‪ .‬وقد أوعز الوزير إلى لجان التفتيش‬

‫بأن المستشفيات الخاصة تدفع الضريبة المترتبة‬

‫شمسية بقدرة ‪ 50‬ميغاوات‪ ،‬وكذلك السماح‬ ‫ً‬ ‫أيضا الموافقة‬ ‫للمستشفيات ببناء طوابق إضافية‪،‬‬

‫وﻧ‬

‫طلبتها الوزارة من المستشفيات الخاصة فقد‬

‫وعد الوزير إعداد نموذج مبسط للتسهيل على‬

‫لدراسة أوجه التعاون‪ ،‬وتذليل العقبات التي تُ واجه‬

‫مطالب الجمعية‪ ،‬ومنها منح رخصة محطة طاقة‬

‫ﻳﻳ‬

‫على منح تأشيرات دخول للمرضى من الدول‬

‫بأسلوب مهني أثناء قيامهم بأعمال التفتيش‪.‬‬

‫قطاع المستشفيات الخاصة الذي يمر بظروف‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫الجهات المعنية في موضوع القيود المفروضة‬

‫الجمعية في تسويق األردن في مجال السياحة‬

‫ﻤﻮد‬

‫ﻮﻳ‬

‫ﺑﺎﻟ ﻴﺎﺣﺔ اﻟﻌﻼ ﻴﺔ‬

‫واﻧ‬

‫ﺑﺮ ﺎﺳﺔ اﻟ ﻛﺘﻮ‬ ‫ا ﻤﻮ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬ ‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﻤ‬

‫اﻟﺤ ﻮ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ ا دﻧ‬

‫المستشفيات الخاصة إلى جمعية المستشفيات‬ ‫واحدة وهي جمعية المستشفيات الخاصة‪ ،‬وهذا‬

‫يعتبر تطور ايجابي سيخدم القطاع وسيوحد الكلمة‬ ‫ً‬ ‫محليا‬ ‫ويساعد في تحقيق أهداف وغايات الجمعية‬ ‫ً‬ ‫ودوليا لكل ما فيه مصلحة الوطن والمواطن‪.‬‬

‫ا ﺴ‬ ‫واﻧ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫وقال الحموري إن جمعية المستشفيات الخاصة أصبحت بذلك هي الممثل الوحيد لقطاع المستشفيات الخاصة في األردن‪ ،‬ما يجعلها أكثر قدرة على تحقيق أهدافها‬

‫وتطلعاتها وغاياتها داخل المملكة وخارجها‪ .‬كما أعرب عن ثقته بأن عمل قطاع المستشفيات كوحدة واحدة سيعزز قدرته على المنافسة والمساهمة بشكل أكبر‬

‫ً‬ ‫حاليا في‬ ‫في نهضة وتطور القطاع الصحي في المملكة لتتبوأ مكانة عالية محليا وإقليميا وعالميا‪ .‬يذكر أن جمعية المستشفيات الخاصة تأسست عام ‪ 1984‬وتضم‬

‫عضويتها ‪ 54‬عضوا‪ ،‬وتمثل القطاع في مختلف المحافل الدولية‪ ،‬إضافة إلى عضويتها في مختلف المجالس الصحية واالقتصادية واللجان ذات العالقة في القطاعين‬ ‫العام والخاص‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪81 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ﻋ ﻮا ا‬

‫ﺎل و ﻳ ا‬

‫ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ا ﺎ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺴ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫نو ا‬

‫ا ا‬

‫ﺎون‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﺎا‬

‫وا ﻳﺎ ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﻮﻛﺎ‬

‫ﻮ ا‬ ‫ﻤ‬

‫ﻤ ﻛ‬ ‫ﻳ‬

‫وا ﻤ‬

‫ﻻﻧ‬

‫ﻤ ا‬

‫و‬

‫ل‬

‫ﻻ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫وﻳ ا‬

‫ﻮ ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻛﺎ‬

‫و‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻳ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫وعالجهم وفق أكثر البروتوكوالت نجاعة‪ ،‬من جهته‬

‫شهادة‬ ‫الجامعة على‬ ‫حصول‬ ‫هذا المؤتمر يتزامن مع‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬

‫ﻮان‬

‫وأوضح أن المواضيع المطروحة على جدول المؤتمر‬

‫تشكل محاور أساسية في العلوم الصيدالنية‬

‫ا‬

‫ا‬

‫اﻻ‬

‫ﻤ ا‬ ‫د‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﻳﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ﻳ وا‬ ‫ﻧ ﺎ‬

‫ﺎ ا ﻛﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎد ا‬ ‫ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ وا‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﻤﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﺴﺎ‬

‫وقال رئيس اللجنة المركزية الدكتور عبد المالك‬

‫أقرت ايضا النظام‬ ‫محمد عبدالمالك إن لجان التجمع ّ‬

‫الداخلي بعد إجراء بعض التعديالت التي تتوافق مع‬

‫التوسع في عضوية الهيئة االستشارية التي تضم‬ ‫ً‬ ‫طبيبا من مختلف التخصصات واألجيال‪.‬‬ ‫حاليا ‪36‬‬ ‫وأضاف أن ما يميز هذا التجمع هو التركيز على‬

‫‪ l 80‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫والتقنية الحيوية الصيدالنية‪ ،‬والكيمياء الدوائية‬

‫وكيمياء النواتج الطبيعية واكتشاف األدوية الجديدة‪،‬‬ ‫والتحليل الصيدالني‪ ،‬وعلم األدوية والسموم‪،‬‬

‫وإدارة المخاطر‪.‬‬ ‫القيادة‬ ‫تركز على‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬

‫والصيدلة السريرية والمداواة وحركية الدواء‪،‬‬

‫واإلدارة الصيدالنية وأسس مزاولة المهنة‪ .‬بلغ عدد‬

‫‪ 65‬بحثا من مختلف الدول المشاركة وهي الواليات‬

‫ً‬ ‫الصيدلة‬ ‫كل من كليتي‬ ‫أيضا مع‬ ‫ويتزامن‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫حصول ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ضمان الجودة األردنية التي‬ ‫شهادة‬ ‫على‬ ‫والتمريض‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬

‫وألمانيا‪ ،‬وقطر‪ ،‬وفلسطين‪ ،‬وكوريا الجنوبية‪،‬‬

‫جودتها‪ .‬بدوره أوضح رئيس المؤتمر عميد كلية‬

‫واإلمارات العربية المتحدة‪ ،‬وليبيا‪.‬‬

‫التعليم وضمان‬ ‫هيئة اعتماد مؤسسات‬ ‫تمنحها‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬

‫ﻤ ا‬ ‫ﻮ‬

‫اﻟﺤ ﻮ‬

‫المتحدة األميركية‪ ،‬والمملكة المتحدة‪ ،‬وباكستان‪،‬‬ ‫وايرلندا‪ ،‬والمملكة العربية السعودية‪ ،‬وماليزيا‪،‬‬

‫ﻴ ﺎ ﺨﺮﻳﺎ‬

‫العمل النقابي من خالل برامج قابلة لقياس‬

‫ﺎ‬

‫يتضمن العديد من المحاور مثل نظم إيصال الدواء‬

‫األبحاث المشاركة في المؤتمر الذي استمر يومين‬

‫ﻳﺨﺘﺎ اﻟ ﻛﺘﻮ‬ ‫ا‬

‫الصيدلة‪ ،‬الدكتور طارق القرم‪ ،‬أن هذا المؤتمر‬

‫والتسويق الصيدالني واالقتصاديات الصيدالنية‪،‬‬

‫ا‬

‫ﻛﻳ‬

‫ا‬

‫مكونات‬ ‫الجودة العالمية اآليزو في جميع‬ ‫ضمان‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫لتكون َ‬ ‫أردنية‬ ‫جامعة‬ ‫أول‬ ‫واإلدارية‪،‬‬ ‫األكاديمية‬ ‫عملها‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬

‫ُ‬ ‫الحديثة التي‬ ‫الشهادة بنسختها‬ ‫تحصل على هذه‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬

‫ا ﻳ ﻮﻧ‬

‫ﻻ‬

‫ﺮ اﻟ ﻴ‬

‫ّبين رئيس الجامعة الدكتور تركي عبيدات أن انعقاد‬

‫ا ﺴﺎد‬

‫ﻳ‬

‫اﻟ‬

‫اﻟ ﺎ‬

‫االيجابية الكبيرة على القطاع الصحي والمرضى‬

‫وا‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫توليها الوزارة جل اهتمامها وعنايتها النعكاساتها‬

‫ﺎا ﻤ‬

‫ا وا‬

‫ا و‬

‫وا‬

‫وا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻻ‬

‫اإلنجازات من خالل التشارك مع اآلخرين وكذلك‬

‫انفتاحه على كافة التيارات الطبية النقابية بهدف‬

‫الحوار البناء من أجل نقابة قوية‪.‬‬

‫كما أشار الى أن التجمع مفتوح لعضوية األطباء‬

‫النقابة والوقوف الجماعي لتعزيز موارد الصندوق‬

‫ضمن جهد برامجي واضح‪.‬‬

‫وأصدر التجمع بيانا قال فيه أن المواضيع التي تؤرق‬

‫األطباء تتركز حول تهديد لقمة العيش والبطالة‬

‫ونقص الفرص المتاحة للتعليم‪ ،‬ما أدى الى حالة‬

‫كافة من دون النظر للعقيدة أو الخلفية السياسية‬

‫من اإلحباط وضعف ثقتهم بالدور النقابي والعزوف‬

‫واألخالقيات المهنية التي يتحلى بها األطباء‪.‬‬

‫اختالل ضمان األمن التقاعدي للطبيب وعائلته‪ .‬وأكد‬

‫ألي منهم‪ ،‬ألن التجمع قائم على القيم الجوهرية‬

‫عن المشاركة‪ ،‬باإلضافة الى موضوع برز حديثا وهو‬

‫وفي سياق متصل قال الدكتور عبد المالك‪“ :‬لقد‬

‫ضرورة االرتقاء بالمهنة وتعزيز دورها اإلنساني كما‬

‫يشاع من معلومات تتحدث عن تعثر صندوق التقاعد‬

‫القيم واألخالق الطبية اإلنسانية وفي إطار القانون‬

‫أبدى التجمع خالل اجتماعه مشاعر القلق حول ما‬ ‫لألطباء‪ ،‬مؤكدا أن الحلول تتطلب االلتفاف حول‬

‫أصبح من المهم ايضا تسييج المهنة بسياج منظومة‬ ‫والعدالة بين جميع الفئات الطبية‪.‬‬


‫ﻮ‬

‫ﻮﻳ ا‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ا ﺮاﻛ اﻟ ﺤﻴﺔ‬

‫ﺤﺎ‬

‫ﻤﻮد ا‬

‫ﺔ ﻣ ﺑﺎ‬

‫وخالل جولة ميدانية الى لواء ذيبان في محافظة‬

‫مأدبا‪ ،‬قال الدكتور الشياب إن خطة الوزارة للتطوير‬

‫لتحسين واقع الخدمة المقدمة فيها حيث أن الرعاية‬

‫الخدمات المهندس راتب مغنم ومدير التمريض‬

‫اإلنسان وسالمته‪.‬‬

‫الدكتور فراس ابو دلو لتقديم الخدمة الصحية في‬

‫الصحية األولية تشكل خط الدفاع األول عن صحة‬

‫وزير الصحة لفت الى أن الخطة التنفيذية تشمل‬

‫توسعة مركز صحي ذيبان الشامل ببناء طابق ثاني‬ ‫وتأهيل المبنى الحالي للمركز وتحديثه وتطويره‪.‬‬

‫ﻛ وﻳ ا‬

‫و‬

‫ﻮﻳ ا‬

‫ﻧ ﺎ ا ﻤ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻤﻮد ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬ ‫ﻛﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮﻳ‬

‫ﻳ وا‬

‫ا د‬

‫ﺎﻳﺎ‬

‫ﻣ ﻗﻴﺎ ات ﺻﺤﻴﺔ ﻋﺎ ﻴ ﺔ‬

‫وﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﺎدا‬

‫ا دن ﻻ‬

‫ﺎ ا ﺴﻮ ﻳ‬

‫ا ا‬

‫ا‬

‫من اجل الحفاظ على المؤشرات الصحية االيجابية‪،‬‬ ‫وعدم تراجعها وبما يكفل االستمرار بتقديم‬

‫الخدمة الصحية الفضلى لمواطنيه ولألشقاء‬

‫وأضاف انه تم خالل هذه اللقاءات تناول جملة من‬

‫مع استضافة األردن لألشقاء السوريين منذ بداية‬

‫وأشار األزرعي الى أن الدكتور الشياب كان قد‬

‫التي تهم األردن وفي مقدمتها الدعم‬

‫ﺎ‬

‫ا دن‬

‫المستضافين‪.‬‬

‫كما أوضح أن اللقاءات تناولت القضايا الصحية‬

‫ﺎ‬

‫والكوادر وتوافر الخدمات‪.‬‬

‫االحمر بيتر ماورير ورئيسة القطاع الصحي في‬

‫األزمة في بلدهم‪.‬‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫صحي العريض الشامل بحصول المركز أخيرا على‬

‫االعتمادية‪ ،‬معتبرا إياه مركزا نموذجيا من حيث البناء‬

‫التي حققها على مدى السنوات الماضية‬

‫القضايا الخاصة بالقطاع الصحي واحتياجاته السيما‬

‫ﻤ‬

‫صحي مليح الشامل إلجراء مسح الحتياجات المركز‬

‫الصحة العالمية الدكتور تيدروس ادهانوم ومساعده‬

‫المنظمة ايسبيرانزا مارتينيز‪.‬‬

‫ا‬

‫وأوعز الدكتور الشياب بإرسال فريق فني الى مركز‬

‫بما يتناسب مع حجم العبء الذي يحمله األردن‬

‫الدكتور رانييري غويرا ورئيس منظمة الصليب‬

‫ﻤﻮد ا‬

‫بالسرعة القصوى‪.‬‬

‫الجلدية لتعزيز مركز صحي ذيبان باالختصاصات‬

‫وجراحة الفكين‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫المركز بشكل أفضل على أن تنجز اللجنة عملها‬

‫وهنأ الدكتور الشياب أهالي وإدارة وكوادر مركز‬

‫إضافة الى االختصاصات المتوفرة فيه إذ يتوفر‬

‫ﺎﻳﺎ ا‬

‫الدكتور كامل العجلوني ومدير الهندسة الطبية‬

‫كما أوعز الى مدير صحة مأدبا الدكتور مصلح العبادي‬

‫حاليا اختصاصات األطفال والنسائية وطب األسرة‬

‫وﻳ ا‬

‫لجنة لتفعيل مركز صحي الشقيق وتضم مدير إدارة‬

‫من أعمال الصيانة وتنفيذها‪.‬‬

‫بتوفير بعض االختصاصات في المركز كاختصاص‬

‫ﻤﻮا‬

‫وأوعز كذلك بتزويد المراكز الصحية باللواء باحتياجاتها‬

‫من األجهزة والمعدات ‪ .‬الدكتور الشياب قرر تشكيل‬

‫والتحديث تشمل تطوير المراكز الصحية في اللواء‬

‫نا ﻮ ا‬

‫ﺎ‬

‫الفني والموارد البشرية والتدريب والتخطيط‬

‫االستراتيجي والصحة النفسية ومقاومة البكتيريا‬

‫للمضادات ومكافحة آفة التبغ والتدخين‪ ،‬الفتا‬

‫الى أن الشياب عرض حجم العبء الكبير الذي‬

‫يتحمله األردن جراء هذه االستضافة وتداعياتها‬

‫شارك في الندوة التي نظمتها اللجنة الدولية‬

‫للصليب األحمر في جنيف في الثامن والتاسع‬

‫والعشرين من شهر تشرين الثاني\ نوفمبر‬

‫تحت عنوان «اآلثار واالستجابة اإلنسانية للنزاعات‬

‫المسلحة في المدن»‪ ،‬التي عقدت بالتعاون مع‬

‫المعهد الدولي للدراسات االستراتيجية وبدعم من‬

‫وزارة الخارجية االتحادية السويسرية‪.‬‬

‫وقال إن الدكتور الشياب طرح في الندوة رؤية‬

‫وقال الناطق باسم الوزارة حاتم األزرعي إن الدكتور‬

‫على القطاع الصحي عموما والحكومي على وجه‬

‫شمولية حول موجات اللجوء التي شهدها األردن‬

‫الصحية العالمية في مقدمتهم مدير عام منظمة‬

‫العالمية والدول المانحة الى دعم القطاع الصحي‬

‫األشقاء السوريين وأثرها على القطاع الصحي‪.‬‬

‫الشياب التقى في جنيف مجموعة من القيادات‬

‫الخصوص‪ .‬ودعا الشياب الهيئات والمنظمات‬

‫تاريخيا والسيما آخرها المتمثل في استضافة‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪83 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫اﺴﻮ‬

‫اء ﻋ‬

‫ﺎ ﻛﺔ‬

‫ا‬

‫ﻣ ﺘﻮ‬

‫ا‬

‫اﻟﻌﺎ‬

‫ا دﻧ‬ ‫سعيا مخلصا نحو تحقيق هدف من أهدافها النبيلة‬

‫في ترسيخ وتجسيد العمل الطبي المشترك‪.‬‬

‫وبين أمين عام رابطة الجراحين العرب الدكتور عادل‬

‫حسني أن المؤتمر يعتبر إضافة نوعية وخطوة‬

‫دافعة ليس في مسيرة رابطة الجراحين العرب‬

‫فقط ولكن في طريق العلوم والعلوم الطبية في‬ ‫وطننا العربي‪ .‬وقال إنه في عام ‪ 1989‬تم إنشاء‬

‫رابطة الجراحين العرب تحت شعار (اعرف أخاك الجراح‬ ‫العربي) هنا في العاصمة األردنية عمان وكان عدد‬ ‫األعضاء ال يتجاوز خمس دول عربية ووصل اليوم‬

‫الى سبعة عشر دولة عربية ‪.‬‬

‫ا‬

‫ﺎ وا‬

‫ﺎ ﺎ ا‬

‫وا‬

‫ا دﻧ‬

‫وا ﻮ ا‬ ‫وا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫اﺴﻮ‬

‫ﻤ‬

‫وا‬

‫ا ﻤ‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ا‬

‫‪25‬‬

‫ا ﺎ‬

‫‪45‬‬ ‫ﻻ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ ا ﻤ‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫وا و ا‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﺎﻳ‬

‫الخبرات من خالل األوراق العلمية المتعلقة بالجراحين‬

‫الحموري‪ ،‬قال إن الجمعية اختارت العنوان الرئيسي‬

‫ا‬

‫المؤتمر تضمن ‪ 60‬محاضرة يشارك فيها خبراء على‬

‫اجل ممارسة جراحية أفضل”‪ ،‬لتكون الفكرة الرئيسة‬

‫ا‬

‫ﺎون‬ ‫ﺎ‬

‫لتمكينهم من الوصول الى نتائج مميزة‪ .‬وأضاف أن‬ ‫مستوى العالم في مجاالت جراحة زراعة األعضاء‬

‫مختلف الدول العربية واألجنبية‪ ،‬الى أهمية المؤتمر‬ ‫قدر ممكن من التواصل العلمي والفكري بين‬

‫والضرورية والمهمة في مهنة الطب ‪ .‬كما لفت‬

‫في نقل وتبادل الخبرات بين األطباء لتحقيق اكبر‬

‫المشاركين‪ .‬رئيس جمعية الجراحين رئيس المؤتمر‬

‫الدكتور عبد الهادي بريزات‪ ،‬قال إن ما يميز المؤتمر‬

‫العام الحالي التنوع في فرص التعلم وتبادل‬

‫ﻛ وﻳ ا‬ ‫ﻤ و‬

‫وﻛ ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻛﻮ‬ ‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺴ‬

‫اﻛ ا‬

‫ﻤﻮد ا‬ ‫ا‬

‫ﻧ‬

‫ﺴﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ﻮد‬

‫وخالل جولة ميدانية شملت المراكز الصحية في‬

‫“لقد سبق المؤتمر ورشة عمل بعنوان كيفية‬ ‫التعامل مع إصابات القناة الصفراوية من خالل‬

‫عمليات استئصال المرارة وكانت موجهة للجراحين‬

‫هذا المؤتمر الذي تعقده جمعية الجراحين األردنية‬

‫العامين”‪ .‬كما وسلم أمين عام وزارة الصحة‬

‫ورئيس الجمعية الدروع لكل من أمين عام رابطة‬

‫الحيوي والذي يعتبر من التخصصات األساسية‬

‫الجراحين العرب البرفسور عادل حسني ورئيس‬

‫جمعية الشرق أوسطية لزراعة األعضاء البرفسور‬

‫الى أن المؤتمر يمثل حلقة هامة من تواصل الجهود‬

‫مهمت هابيرال والدكتور فياز اوغلو‪ .‬وعلى هامش‬

‫األطباء من الدول العربية واألجنبية وكذلك يمثل‬

‫الشركات العالمية في مجال الجراحة‪.‬‬

‫المشتركة لألطباء األردنيين مع نظرائهم من‬

‫وﻳ ا‬ ‫نا ﻮ ا‬

‫للجراحين وتجهيزهم بالمهارات المطلوبة‪ .‬وقال‪:‬‬

‫األورام والثدي والغدد الصم‪.‬‬

‫يأتي انطالقا من أهمية هذا التخصص الطبي‬

‫استمر أربعة أيام بمشاركة العديد من األطباء من‬

‫العلمي ليحاكي الحاجات التعليمية والتدريبية‬

‫وجراحة السمنة والجهاز الهضمي والقولون وجراحة‬

‫أشار الفايز‪ ،‬مندوب وزير الصحة خالل المؤتمر الذي‬

‫للمؤتمر العام الحالي تحت شعار “تناغم عالمي من‬ ‫للمؤتمر وعليه فقد طورت اللجنة العلمية البرنامج‬

‫وجراحة الكبد والبنكرياس والقنوات والصفراوية‬

‫وقال نقيب األطباء الدكتور علي العبوس‪ ،‬إن‬

‫ﺎ‬

‫رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور ناصر‬

‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻳﺘﻔ‬

‫ﻤﻮد ا‬

‫ﻣﺮاﻛ ﺻﺤﻴﺔ‬

‫المؤتمر‪ ،‬اقيم معرض طبي شارك فيه العديد من‬

‫ﺎ‬

‫بعض المطالب تحتاج الى دراسة لتلبيتها‪ .‬واضاف‬

‫وفني مختبر لمركز صحي ام الرصاص‪ .‬وشجع‬

‫سيما الشاملة ببعض االختصاصات الطبية الرئيسة‬

‫قبوالت في العديد من الدول إليفادهم في‬

‫طب االسرة‪.‬‬

‫الوزارة المهندس راتب مغنم بالعمل الفوري إلجراء‬

‫ان الوزارة تسعى الى تغطية المراكز الصحية وال‬

‫كالباطني واالطفال والنسائية وتوفير اخصائيي‬

‫الدكتور الشياب الكوادر الطبية على الحصول على‬ ‫بعثات للتخصص‪ .‬واوعز الى مدير ادارة الخدمات في‬

‫الصيانة التي تحتاجها بعض المراكز وتخصيص غرفة‬

‫واوعز الدكتور الشياب الى مدير صحة العاصمة‬

‫في مركز صحي نتل لألشعة‪ .‬واوعز كذلك الى مدير‬

‫ان الجولة مكنتنا من الوقوف على الواقع في هذه‬

‫مركز صحي نتل باختصاص النسائية اضافة الى‬

‫من هذه المراكز باألجهزة والمعدات الطبية التي‬

‫في عدد منها وسيتم تلبية الممكن سريعا وان‬

‫كما طلب الى مدير الصحة توفير فني اشعة‬

‫ام الرصاص‪.‬‬

‫الرميل وطور الحشاش ومنطقة ابو حليليفة ونتل‬

‫والرامة والجميل وام الرصاص‪ ،‬قال الدكتور الشياب‬

‫المراكز بأدق تفاصيله واظهرت بعض االحتياجات‬

‫‪ l 82‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الدكتور عدنان اسحاق بالعمل على تغطية‬ ‫االختصاصات االخرى التي تغطيه حاليا‪.‬‬

‫الهندسة الطبية الدكتور فراس ابو دلو بتزويد عدد‬

‫تحتاجها فضال عن توفير أجهزة االشعة لمركز صحي‬


‫ﻧ ﺎ ﺎ‬

‫ﻳ ﻛ ا‬ ‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﻮن ﻧ‬

‫وا‬ ‫ا‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ن ﻤ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﻤ‬

‫وﻳ‬

‫اﺴﺎ‬ ‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬ ‫وا‬

‫ﻮﻳ ﻳ‬

‫اﻛ و ﺴ‬

‫ﺎ و ﻮد‬

‫ا‬

‫اا ﻧ ﺎ‬ ‫ﺎ ﻮا‬

‫ا‬

‫ﻤﻮا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬ ‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫أشارت الى ان الوزارة تسعى للتعاون مع خبرات‬

‫القطاع الخاص لتنفيذ عدد من المشاريع وتنظيم‬

‫العمل والقوى العاملة من خالل خصخصة الخدمات‬

‫الفنية بمختلف مواقع الوزارة‪ .‬وهي تواصل‬

‫باستمرار تطوير خدمات الرعاية الصحية المقدمة‪.‬‬

‫وكان مشروع االعتماد الوطني قد بدأ في أيار‬ ‫(مايو) الماضي وسيستمر حتى نيسان (أبريل)‬

‫‪ 2018‬ليشمل ‪ 21‬مستشفى في المملكة‪.‬‬

‫وسيتم بعد ذلك تصنيف المستشفيات إلى فئات‬

‫بحسب استيفائها لشروط االعتماد‪.‬‬

‫كشف تقرير بيت االستثمار العالمي “جلوبل” أن‬

‫البحرين لديها أعلى معدل إنفاق على الرعاية الصحية‬ ‫كنسبة من الناتج المحلي بواقع ‪ ،5%‬مقارنة بدول‬

‫الخليج‪ .‬وأشار التقرير الذي استند في تحليالته إلى‬

‫إحصائيات منظمة الصحة العالمية‪ ،‬إلى أن نسبة‬ ‫اإلنفاق في دول الخليج بلغت ‪ 64‬مليار دوالر‬

‫أميركي‪ ،‬مقابل ‪ 58.3‬مليار دوالر أميركي في‬

‫العام ‪ ،2013‬وهو ما يشكل حوالى ‪ 3.7%‬من الناتج‬ ‫اإلجمالي لدول مجلس التعاون‪ ،‬فيما تنفق الدول‬

‫المتقدمة ‪ ،9.27%‬والدول النامية ‪ .5.92%‬وأكد‬

‫التقرير أن البحرين كانت سباقة منذ العام ‪ 2003‬في‬ ‫طرح التأمين اإلجباري على المواطنين‪ ،‬وأن المملكة‬

‫وباقي دول الخليج ستوفر مشاريع الضمان الصحي‪،‬‬

‫والذي سيتطلب دفع قسط أعلى ويوفر فرصة‬ ‫التعامل مع أحدث نظم المستشفيات‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪85 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻳ‬

‫األعىل إنفاق ًا عىل القطاع الصحي يف الخليج‬

‫‪ l 84‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫كشفت الدكتورة مريم الجالهمة الرئيس التنفيذي‬ ‫للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية‬

‫عن حقبة مشاريع صحية كبرى سيشهدها القطاع‬ ‫الصحي الخاص في مملكة البحرين خالل المرحلة‬

‫القادمة أقربها افتتاح مستشفيين خالل الخمسة‬

‫أشهر القادمة‪ ،‬األول يقدم خدمات صحية للنساء‬ ‫واألطفال في عوالي‪ ،‬واآلخر مستشفى عام‬

‫الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة‪ ،‬إضافة إلى ‪105‬‬

‫لشؤون المستشفيات بوزارة الصحة في البحرين‪،‬‬

‫للصحة لمملكة البحرين (‪.)2025 - 2016‬‬

‫والتي تعتبر األفضل في المنطقة وعلى مستوى‬

‫االولويات االستراتيجية الواردة في الخطة الوطنية‬

‫وقد أطلع المجلس ممثلي القطاع الخاص من‬

‫حرص الحكومة على توفير ودعم وتطوير نظم‬

‫الحقن والطعوم في عام ‪ .2019‬فيما ال يزال‬

‫تقديم هذه الخدمات سواء في القطاع الحكومي‬

‫(مايو) الماضي وسيستمر حتى نيسان (أبريل)‬

‫‪ 2018‬ليشمل ‪ 21‬مستشفى في المملكة‪.‬‬

‫وسيتم بعد ذلك تصنيف المستشفيات إلى فئات‬

‫بحسب استيفائها لشروط االعتماد‪.‬‬

‫وبدأت الهيئة خطوات تنفيذ مشروع االعتماد‬

‫الوطني للمستشفيات‪ ،‬وكانت أولى خطوات‬

‫‪ 78‬عاما‪ ،‬متطرقا إلى اإلنجازات المتعددة التي‬

‫وللمقيمين‪ .‬وذلك بفضل الرؤى والتوجيهات‬

‫ويطرح منتجات دوائية على شكل كبسوالت‪ ،‬على‬

‫وكان مشروع االعتماد الوطني قد بدأ في أيار‬

‫العالم‪ ،‬والتي أدت إلى ازدياد متوسط العمر إلى‬

‫المستشفيات والصيدليات وشركات التأمين على‬

‫الخدمات والرعاية الصحية بالمملكة‪ ،‬بما يضمن‬

‫المصنع الثالث في مرحلة إنهاء اإلجراءات‪.‬‬

‫عن تطور مؤشرات الخدمات الصحية في المملكة‬

‫حققها القطاع الصحي في المملكة وتوفير خدمات‬

‫سيفتتح قريبا بمنطقة سند‪ .‬يتبع ذلك تشغيل ‪3‬‬

‫أن يتم تشغيل المصنع الثاني المختص في تصنيع‬

‫كشف الدكتور وليد خليفة المانع‪ ،‬الوكيل المساعد‬

‫مشاركين من ممثلي القطاع الخاص‪ .‬تأتي هذه‬ ‫ً‬ ‫تنفيذا إلحدى‬ ‫المبادرات بالتواصل مع القطاع الخاص‬

‫مستجدات مشروع الضمان الصحي الذي يترجم‬

‫مصانع أدوية‪ ،‬األول سينطلق نهاية العام الحالي‬

‫ﻧ ﺎا‬

‫د و ﻤﻮ ﺎ‬

‫الكفاءة العالية والسالمة والسرعة الكافية في‬

‫أو القطاع الخاص‪ ،‬وفقا ألفضل األسس العلمية‬ ‫ً‬ ‫دوليا‪،‬‬ ‫ومعايير الممارسة الصحية المتعارف عليها‬

‫واطالق العديد من المشاريع التي تعنى بتطوير‬

‫النظام الصحي وتحسين جودة الرعاية الصحية‪.‬‬ ‫ويمثل برنامج “صحتي” شبكة أمان صحي‬

‫للمواطنين والمقيمين في مملكة البحرين‬

‫من خالل التغطية الشاملة للخدمات الصحية‬

‫بحسب الرزم التي يحددها المشروع‪ .‬والذي‬

‫صحية معتمدة وذات جودة عالية‪ ،‬للمواطنين‬

‫السديدة لقيادة المملكة‪ .‬ولفت إلى اتفاقية‬

‫التعايش والتسامح‪ ،‬وهي مبادرة من قبل جاللة‬ ‫ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة‪ .‬وقد‬

‫نظمت جمعية “هذه هي البحرين” فعالية بهذا‬ ‫الخصوص‪ ،‬من خالل معرض ومؤتمر صحافي‬

‫إلطالق “وثيقة إعالن البحرين” التي تحاكي كلمات‬ ‫حضرة صاحب الجاللة‪ ،‬في لوس أنجلوس بوالية‬ ‫كاليفورنيا األميركية‪.‬‬

‫وتحدث الدكتور المانع عن مالمح النظام الصحي‬ ‫بالبحرين وعن أهم إنجازات الصحة التي حققتها‬

‫خالل األعوام السابقة‪ ،‬وقصص النجاح التي تفتخر‬

‫التنفيذ مرحلة التدريب حيث تم في كانون األول‬

‫يتضمن متطلبات البنية التحتية لنظم المعلومات‬ ‫ّ‬

‫بها والتي استطاعت مؤشراتها أن تكون األفضل‬

‫ورشة عمل قدمها المركزي السعودي العتماد‬

‫التعاون التي تختص باألنظمة المعلوماتية المعنية‬

‫بالنسبة لمؤشرات األطفال دون سن الخامسة‬

‫نظام المعلومات التأمينية الصحي‪ ،‬ومعلومات‬

‫مؤكدا على أن الخدمات الصحية التي تقدم في‬

‫صحيا لحضور‬ ‫مهنيا‬ ‫(ديسمبر) الماضي اختيار ‪56‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬

‫مؤسسات الرعاية الصحية‪ ،‬تم خاللها تأهيل‬ ‫المدققين ليكونوا أعضاء في فريق متعدد‬

‫التخصصات‪ ،‬والذي من شأنه تنفيذ عملية االعتماد‬ ‫للمستشفيات الخاصة في العام ‪.2017‬‬

‫لالشتراك في النظام الجديد الموحد‪ ،‬واتفاقية‬

‫بنظام الضمان الصحي‪ .‬وهي تشمل توفير‬

‫في المنطقة وعلى مستوى العالم‪ ،‬وذلك‬

‫ومؤشرات صحة المرأة الحامل وما بعد الوالدة‪،‬‬

‫إدارة األدوية‪ ،‬وتحليل المعلومات الصحية العامة‬

‫البحرين جميعها معتمدة عالميا‪ ،‬وتم تطويرها بما‬

‫اإللكتروني الموحد‪ ،‬وتخزين جميع المعلومات‬

‫األجهزة والتقنيات الحديثة‪.‬‬

‫في جميع األنظمة والتي تشمل نظام الملف‬

‫يتناسب مع التكنولوجيا المتقدمة‪ ،‬مع توفير أفضل‬

‫أما أقسام ووحدات الهيئة فعملت على إعادة‬

‫الصحية لدى مقدمي الخدمة ومشتريها‪.‬‬

‫لالستثمار وتسهيال للمستثمرين حيث تم تطوير‬

‫وتأتي هذه المبادرات بالتواصل مع القطاع الخاص‬

‫المستشفيات أسمى آيات التهاني والتبريكات‬

‫نظم المعلومات الصحية والصحة االلكترونية‪،‬‬

‫مملكة البحرين” واإلعالن الرسمي عن تدشين‬

‫متكامل يتمكن من جمع وتحليل وتخزين البيانات‬

‫جمع القيمون على القطاع‬ ‫وي ِ‬ ‫والتعايش السلمي”‪ُ .‬‬

‫على مستوى المملكة بالتعاون مع الجهات األخرى‬

‫الخطط والمشاريع قيد الدرس‪ ،‬والتي سيسهم‬

‫القرارات من تحديد المشاكل واالحتياجات الصحية‪،‬‬

‫القطاع الصحي‪ .‬ويلفتون إلى أن العمل على‬

‫الالزمة لالرتقاء بالصحة وتخصيص الموارد على‬

‫على اعتماد أفضل المعدات الطبية وأحدثها عالميا‬

‫تشجيعا‬ ‫تقييم األنظمة واإلجراءات الخاصة بها‬ ‫ً‬

‫إجراءات العمل وتسهيل إجراءات اإلفساح عن‬

‫األجهزة والمستلزمات الطبية وتسجيل األدوية‪.‬‬

‫للعمل على بنية تحتية قوية وفعالة لتشغيل‬

‫وفي هذا اإلطار حققت الهيئة ‪ 70%‬من مبادراتها‬

‫وتلبية لحاجة المملكة لنظام معلومات صحي‬

‫من المشاريع وتحقيق أفضل خدمة طبية وأفضل‬

‫واإلحصائيات الصحية المتعلقة بالوضع الصحي‬

‫المخطط لها‪ ،‬وهي تواصل عملها لتنفيذ المزيد‬

‫مستوى من األمان الصحي‪.‬‬

‫ﺎد ا‬

‫ﻮﻳ وا‬

‫في إطار سعيه لتعريف القطاع الخاص بشأن‬

‫متطلبات البنية المعلوماتية وتكاليف الخدمات‬

‫ذات العالقة‪ .‬وذلك لتمكين المعنيين بصنع‬

‫ومن ثم صياغة البرامج والسياسات والخطط‬

‫إلى ذلك رفع الوكيل المساعد لشؤون‬

‫للملك حمد بن عيسى آل خليفة‪ ،‬إلطالق “إعالن‬ ‫“مركز الملك حمد العالمي للحوار بين األديان‬

‫الصحي في البحرين على أن هناك العديد من‬

‫تنفيذها تباعا في تحقيق المزيد من التطوير في‬ ‫العنصر البشري من جهة لزيادة كفاءته‪ ،‬والتركيز‬

‫من جهة ثانية‪ ،‬مضافا إليها الخطط المتقدمة‬

‫والرزم الصحية في برنامج الضمان الصحي الوطني‬

‫النحو األمثل‪ .‬وستأتي الدراسة االكتوارية لتكون‬ ‫ً‬ ‫أساسا للنظم المالية المستقبلية بناء على أرقام‬

‫للمشاريع اإلنشائية الصحية‪ ،‬سيجعل من مملكة‬

‫رئيس المجلس األعلى للصحة معالي الفريق طبيب‬

‫اكتواريين وخبراء صحيين‪.‬‬

‫المتقدمة في المجال الصحي‪.‬‬

‫في مملكة البحرين‪“ ،‬صحتي”‪ ،‬أقام المجلس‬

‫األعلى للصحة ورشة تعريفية في المنامة حضرها‬

‫وتجارب عالمية‪ ،‬حيث يتكون فريق العمل من‬

‫البحرين من دون أدنى شك في طليعة الدول‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪87 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬ ‫في مكان خارج تلك المراكز تحت مظلة وزارة الصحة‪.‬‬

‫وأطلقت وزارة الصحة مشاريع إنشاء عيادات خارجية‬

‫في هذا القطاع‪ ،‬وتنميته‪ .‬وأشار التقرير إلى إرتفاع‬

‫بمنطقة الرفاع‪ ،‬ويشتمل المشروع على إنشاء‬

‫إعداد الخرائط النهائية والتفصيلية للمشروع من‬

‫التعاون الخليجي إلى ‪ 76.4‬سنة في العام ‪2014‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫مرتفعا من حوالى ‪62‬‬ ‫(وفقا لبيانات البنك الدولي)‬

‫لغسيل الكلى الدموي والبروتوني مع عيادات‬

‫وشدد على أنه من المتوقع أن يدفع مشروع‬

‫التأمين الصحي نحو المزيد من الخدمات واالستثمار‬ ‫متوسط العمر المتوقع للفرد في دول مجلس‬

‫سنة في العام ‪ .1970‬وهو ما يسلط الضوء على‬

‫ارتفاع في فئة كبار السن بما يجذب االنتباه نحو‬

‫الطلب على مراكز الرعاية الصحية المتخصصة لكبار‬

‫كذلك يجري العمل على إنشاء مركز لغسيل الكلى‬

‫سريرا‬ ‫مركز متخصص لغسيل الكلى بطاقة ‪60‬‬ ‫ً‬

‫غرف لألشعة والصيدلية‪ ،‬مما سيخفف الضغط على‬

‫طبيبا وطبيبة من البحرينيين‪ ،‬باإلضافة لقيامها‬ ‫ً‬ ‫خالل السنة المالية ‪ 2016 - 2015‬بتوظيف ‪48‬‬

‫الخدمات الطبية واإلدارية المساندة مثل المختبرات‬

‫هذا النوع من الخدمات المقدمة بمجمع السلمانية‪.‬‬

‫بعد سن التقاعد‪ .‬وفيما يتعلق بمعدالت وفيات‬

‫(يونيو) ‪ 2018‬بحسب ما جاء في خطة التنفيذ لوزارة‬

‫األطفال تحت سن ‪ 5‬سنوات‪ ،‬تقلصت الفجوة‬

‫بشدة في الوقت الحاضر‪ ،‬بما أدى إلى ازدياد حجم‬ ‫الفئة العمرية لألطفال الرضع‪ ،‬األمر الذي يسلط‬

‫الضوء على الحاجة الكبرى للرعاية الصحية المتخصصة‬

‫الحتياجات األطفال داخل النظام الصحي‪.‬‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا ﻧ ﺎ‬

‫ا‬

‫األشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني‪.‬‬

‫ا‬

‫ﺎ اﻮ‬

‫ﻤ ﻮ ﺎ‬

‫على تدشين مجموعة من المشروعات ضمن الخطة‬

‫العامة لمشروع النظام الوطني للمعلومات الصحية‬

‫(‪ )I-Seha‬كمرحلة أولى لهذا المشروع المهم‪،‬‬

‫افتتاح مستشفيات ومراكز طبية تخصصية ذات‬

‫الصحة لتحديد أولوية التطبيقات الصحية وتدشينها‬

‫وسيأتي تنفيذ جملة المشروعات التابعة للمشروع‬

‫مع مراعاة ما تراه اإلدارة التنفيذية العليا بوزارة‬ ‫بالمرحلة األولى سواء في مجمع السلمانية‬

‫خدمات الرعاية الصحية بشكل شامل ومميز لجميع‬

‫الطبي أو المراكز الصحية أو المستشفيات‬

‫المشاريع الصحية في طليعة المشاريع التطويرية‪.‬‬

‫نظام صحي إلكتروني موحد يربط بين المرافق‬

‫لغسيل الكلى في الرفاع بالمحافظة الجنوبية‪،‬‬

‫الجامعي‪ .‬وأشار إلى أن المشروعات التي يتضمنها‬

‫وتشمل هذه المشاريع إنشاء مركز صحي ومركز‬ ‫وتوسعة مركز الحورة الصحي‪ ،‬وإنشاء مخازن‬

‫متعددة بمجمع السلمانية الطبي‪ ،‬وإنشاء مركز‬

‫للعالج الطبيعي بمركز حمد كانو الصحي بالرفاع‪،‬‬

‫الخارجية‪ ،‬بغية الخروج برؤية واضحة تحقق إيجاد‬

‫الصحية بوزارة الصحة ومستشفى الملك حمد‬ ‫مخطط (‪ )I-Seha‬هي‪ :‬مشروع نظام أرشفة‬

‫الصور ونظام االتصاالت‪ ،‬ومشروع نظام العناية‬ ‫المركزة‪ ،‬ومركز بيانات مشروع النظام الوطني‬

‫وإنشاء عيادات خارجية بالسلمانية‪ ،‬وإنشاء مكاتب‬

‫للمعلومات الصحية بالجهاز المركزي للمعلومات‪،‬‬

‫اإلقامة الطويلة بالمحرق‪ ،‬وإنشاء مواقف للسيارات‬

‫األولية‪ ،‬ومشروع الملف الطبي اإللكتروني‬

‫إلدارة المعلومات الصحية‪ ،‬وإنشاء مستشفى‬

‫بمجمع السلمانية الطبي‪.‬‬

‫وتماشيا مع سياسة الحكومة الرشيدة في إعادة‬

‫ومشروع الملف الطبي اإللكتروني للرعاية الصحية‬

‫بالرعاية الصحية الثانوية للعيادات الخارجية‪ ،‬ومشروع‬

‫نظام الربط مع الجهاز المركزي للمعلومات‪ ،‬ونظام‬

‫جدولة المواعيد‪ ،‬ونظام الصيدلية‪ ،‬باإلضافة‬

‫هندسة اإلجراءات لتسهيل الخدمة على الجمهور‪،‬‬

‫إلى نظام األشعة‪ ،‬ونظام المختبر وبنك الدم‪،‬‬

‫الماضي‪ ،‬وهو المشروع المعني لحجز مواعيد‬

‫وسيضطلع العاملون بالحقل الطبي بدور كبير‬

‫أنجزت وزارة الصحة مشروع مركز االتصال‪ ،‬العام‬ ‫المراكز الصحية‪ ،‬حيث جهزت متطلبات تنفيذ‬

‫المشروع داخليا‪ .‬وقد تمت إعادة هندسة قسم‬

‫السجالت الصحية ونقل خدمة إعطاء المواعيد عن‬

‫طريق الهاتف بالمراكز الصحية‪ ،‬إلى مركزية الخدمة‬

‫‪ l 86‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫التخصصات بمجمع السلمانية الطبي والمراكز‬

‫عملت وزارة الصحة خالل األشهر القليلة الماضية‬

‫مشاريع تطويرية وإنشائية وتحسين للمرافق‬

‫المواطنين والمقيمين في المملكة‪ ،‬وتأتي‬

‫‪ 164‬متخصصا من األطباء والطبيبات البحرينيين‬

‫الصحية والصحة العامة‪.‬‬

‫الوطني األم بحسب أولوية التنفيذ ومدى أهميتها‪،‬‬

‫خدمات وجودة عالية‪ .‬ويأتي ذلك لضمان وصول‬

‫طبيبا وطبيبة من البحرينيين باإلضافة إلى تدريب‬ ‫ً‬

‫الماضي‪ ،‬ومن المؤمل االنتهاء منه في شهر حزيران‬

‫تواصل وزارة الصحة في مملكة البحرين تطوير‬

‫الموجودة‪ ،‬سواء من خالل خطط التوسعة أو‬

‫خالل السنة المالية ‪ 2014 - 2013‬بتوظيف ‪124‬‬

‫حديثي التخرج‪ ،‬وتم التحاقهم للتدريب على مختلف‬

‫بما فيها إعداد البنية التحتية للتطبيقات الصحية‪.‬‬

‫خدمات الرعاية الصحية المقدمة من خالل‬

‫مستمر لالستفادة من خبرات القطاع الخاص‬

‫استقبال وغرف عزل المرضى‪ .‬وسيتم تجهيزه بكافة‬

‫من كبار السن تستنزف مصادر الرعاية الصحية‪ ،‬علما‬

‫أن ‪ 80%‬من احتياجات الرعاية الصحية للفرد تحدث‬

‫قبل وزارة االشغال‪ .‬وتسعى الوزارة وبشكل‬

‫الواسعة في مجاالت التطوير‪ .‬وقد قامت الوزارة‬

‫حاليا قيد التنفيذ حيث تمت ترسية‬ ‫والمشروع ً‬ ‫مناقصته وبدأ تنفيذه منذ شهر حزيران (يونيو)‬

‫السن‪ ،‬حيث أن المجتمعات التي تضم نسبة كبيرة‬

‫لمبنى السلمانية الطبي‪ ،‬ويتم حاليا العمل على‬

‫ونظام طلبات الفحوصات واإلحاالت والتحويالت‪.‬‬ ‫في تطبيق الملف الطبي االلكتروني الوطني‬

‫األمراض وعالجها‪ .‬إذ إن وجود ملف طبي موحد‬ ‫سيوفر جميع ما يحتاجه الطبيب من معلومات‬

‫عن المريض وتاريخه المرضي وكذلك ملف العائلة‬

‫الذي سيسهم بشكل كبير في جانب الوقاية من‬

‫األمراض‪ ،‬من خالل ما يوفره من معلومات عن‬

‫العائلة واحتماالت اإلصابة بأمراض كانت موجودة‬

‫وسيثري العمل الصحي بمملكة البحرين‪ .‬وسترسم‬ ‫ُ‬

‫الموحد (‪،)National Electronic Health Record‬‬

‫من خالله الرؤية االستراتيجية الوطنية لمكافحة‬

‫المتطلبات التي تسهم في كفاءة عملية تشخيص‬

‫صحية لجميع مواطني المملكة والمقيمين فيها‪.‬‬

‫الذي وجد من أجل تسهيل العمل وتوفير جميع‬

‫األمراض خالل السنوات القادمة‪ ،‬بما يوفر حياة‬


‫و‬ ‫و‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫دو‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫و‬

‫ا ﻮﻳ ا‬

‫اد ا‬

‫اﺴﺎ ﺎ ا ﺎ‬ ‫ﺎﻳ ا‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ وﻮ‬

‫وﻛ‬

‫ا‬

‫ﺎ ﺎ و ﻮ ﺎ ﺎ وا‬ ‫ﺎﻻﻧ‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﺎ ﺎ ﻳ ال ﻳ ﺎ‬

‫ﺴ ﻛ‬

‫و ﻳﺎد ا‬

‫ﻮا ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫واﻻ‬

‫ن‬

‫ﺎ‬

‫ﻮا و‬

‫ا ﻮا‬

‫اﻻ‬

‫او ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﺎ‬ ‫ﻳ‬

‫ﺎن‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ل‬

‫ﺎ‬

‫دو‬

‫ا‬

‫و‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ا ﺴ ﻮا ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻧ ﺎ ا‬

‫ا ﺴ‬

‫اﻮ‬

‫وﻛﺎد‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻮﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ ﺎ‬ ‫اا‬

‫ﺎل‬

‫إن الهدف الرئيسي الذي تنشده الكويت هو‬

‫تحسين مستوى الرعاية الصحية عبر تحقيق المزيد‬

‫من التقدم لبرامج الرعاية الصحية‪ ،‬السيما أن هناك‬ ‫اهتماما عالميا متزايدا من قبل حكومات العالم‬

‫والمؤسسات الدولية المعنية بالقطاع الصحي‪،‬‬ ‫وفي مقدمتها منظمة الصحة العالمية وكذلك‬

‫مؤسسات التمويل الدولية المعنية بقضايا التنمية‬ ‫في العالم‪ ،‬ما ّ‬ ‫حث دولة الكويت في السنوات‬ ‫الماضية على تبني سياسة صحية واضحة وبذل‬

‫المزيد من الجهود وانتهاج سياسات وأهداف تحقق‬

‫الغايات اإلنمائية سواء في مجال الرعاية الصحية‬

‫او غيرها من القطاعات التنموية‪ .‬ومن األهداف‬ ‫الرئيسية التي وضعتها الدولة ضمن قائمتها‬

‫تخفيض معدل وفيات األطفال واالرتقاء بمستوى‬ ‫صحة األم ومكافحة فيروس نقص المناعة البشرية‬

‫واألمراض األخرى‪.‬‬

‫مؤخرا‪ ،‬أشار تقرير “ ألبن كابيتال للرعاية الصحية” انه‬

‫يجـــري تنفيـذ ‪ 20‬مشروعا ضخما في مجال الرعاية‬ ‫الصحية بالكويت تبلغ قيمتها نحو ‪ 12‬مليار دوالر‬

‫وستؤدي إلى إضافة نحو ‪ 11200‬سرير‪ .‬ومن بين‬

‫المشاريع البارزة التي هي حاليا في طور التنفيذ‪:‬‬

‫مستشفى الجهراء الجديد‪ ،‬في الجهراء‪ ،‬وتوسعة‬

‫مستشفى الفروانية في مدينة الكويت‪ ،‬وتوسعة‬

‫مستشفى العدان‪ ،‬وتوسعة مستشفى الصباح‪،‬‬

‫في الصباح الطبية‪ ،‬وتوسعة مركز الكويت لمكافحة‬

‫السرطان‪ ،‬في مدينة الكويت‪.‬‬

‫وتتوقع الحكومة بدء تشغيل المستشفى األميري‬

‫ومستشفى الصباح البالغة سعتهما ‪ 446‬سريرا‬

‫و‪ 771‬سريرا على التوالي قبل عام ‪.2020‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪89 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ا ﻮﻳ‬

‫نحو املزيد من التطور واإلرتقاء بالخدمات الطبية‬

‫‪ l 88‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻮ‬ ‫ﺎﻳ ا‬

‫ﺎ‬

‫ا و‬

‫شهادات عالمية من الزائرين العالميين للكويت‬

‫سواء من منظمة الصحة العالمية أو غيرها‪ ،‬حيث‬

‫من المراكز الصحية تعمل لغاية منتصف اللي‪-،-،‬ل‪.‬‬

‫الخليج وتواجد مركز في منطقة سكنية؛ فالمريض‬

‫ذات أهداف محددة وآليات ومؤشرات للمتابعة يتم‬

‫على مستوى الرعاية الصحية األولية‪ ،‬فقد عمدت‬

‫أشادوا بالتوزيع الجغرافي للمراكز مقارنة بدول‬

‫الى تحقيق التغطية الصحية الشاملة والعادلة‬

‫في أي مكان بالكويت يحتاج الى ‪ 10‬دقائق على‬

‫وزارة الصحة الى بناء منظومة متكاملة أفضت‬ ‫بين محافظات الدولة بمعدل ‪ 100‬مركز صحي‬

‫وتخصيص مركز صحي لكل ‪ 30‬الف نسمة‪ .‬نظام‬ ‫الرعاية الصحية األولية في الكويت كان قد حصل‬

‫على إشادة من منظمة الصحة العالمية لتحقيقه‬

‫النسبة المطلوبة في التغطية الصحية الشاملة‬

‫الساعة أو حتى منتصف الليل‪ ،‬حيث أن حوالي ‪65%‬‬

‫األكثر للوصول الى المركز الصحي بحيث يصل‬

‫المريض ويحصل على الخدمة الطبية الى جانب‬

‫التوعية الثقافية والوقائية‪.‬‬

‫تطبق مراكز الرعاية الصحية األولية في دولة الكويت‬

‫وتقدم خدمات الرعاية الصحية األولية من خالل برامج‬

‫تنفيذها من خالل التنسيق المستمر بين اإلدارة‬ ‫المركزية للرعاية الصحية األولية وإدارات المناطق‬

‫الصحية ومجالس األقسام الطبية التخصصية‪ .‬وال‬

‫تقتصر استراتيجية الرعاية الصحية األولية على‬ ‫ً‬ ‫أيضا‬ ‫مجرد تقديم الخدمة العالجية ولكنها تشمل‬

‫االهتمام بأن تكون الخدمة المقدمة متطابقة مع‬

‫وعدالة التوزيع الجغرافي للمراكز الصحية بالمناطق‬

‫بروتوكوالت العالج وسياسات العمل ومعايير‬

‫وقد جاء افتتاح مركز جابر االحمد الصحي الثاني‬

‫حيث يعتبر نظام الرعاية الصحية األولية التابع لوزارة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫فريدا من نوعه منذ‬ ‫ونموذجا‬ ‫متميزا‬ ‫نظاما‬ ‫الصحة‬

‫العمل وتطبيق المعايير العالمية لجودة الخدمة‬ ‫ً‬ ‫انطالقا للحصول على االعتراف الدولي ضمن إطار‬

‫الشاملة لمعظم المناطق السكنية‪ ،‬حيث أن تخطيط‬

‫لالعتراف ويتم تنفيذ البرامج بالتنسيق مع إدارة‬

‫السكنية بهدف تقديم خدمات الرعاية الصحية‪.‬‬

‫ليزيد عدد المراكز الصحية في جميع محافظات‬

‫الكويت الى ‪ 100‬مركز حيث ان الوزارة بصدد‬

‫افتتاح مركز صحي ثالث في مدينة جابر االحمد‬

‫خالل السنوات الثالث المقبلة‪ .‬تتميز مراكز الرعاية‬ ‫الصحية األولية في دولة الكويت بحصولها على‬

‫الجودة حسب إرشادات منظمة الصحة العالمية‪،‬‬

‫بداية عمل وزارة الصحة‪ .‬تلك المراكز توفر التغطية‬

‫أي منطقة سكنية جديدة يراعى فيه إنشاء مركز‬

‫صحي وهذا يؤدي إلى سهولة ويسر الوصول‬

‫للمراكز الصحية وإتاحة الخدمة المقدمة على مدار‬

‫المعايير والمستويات العالمية لجودة الخدمة حيث‬

‫يتم تطبيق وتطوير بروتوكوالت العالج وسياسات‬

‫االتفاقية المبرمة بين وزارة الصحة والهيئة الكندية‬

‫الجودة واالعتراف‪ ،‬ما يوفر البيئة المالئمة للتحسين‬ ‫المستمر لجودة الخدمات وينعكس بالتالي على‬

‫المرضى والمراجعين ومن ثم المجتمع‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪91 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬ ‫ولفت التقرير أن بناء المستشفيات يتيح فرصا‬

‫جديدة للمعنيين في الرعاية الصحية من القطاع‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﺨ ﻋ‬

‫ا‬

‫ﻣ ﺘﻮ‬

‫ﺎ ا‬ ‫اﻟ‬

‫ﻟﺔ‬

‫ﻤ‬

‫الخاص‪ ،‬حيث يمثل هذا النشاط أكبر محركات النمو‬

‫يعد مستشفى الشيخ جابر األحمد الذي يقع في جنوب السرة‪ ،‬المشروع األضخم على مستوى الكويت‬

‫‪ 10‬مشاريع إنشائية في البالد‪.‬‬

‫الخدمات الصحية ألقصى درجة وبالمواصفات العالمية للمشاريع إضافة إلى تطبيق نظام األمن والسالمة‬

‫في قطاع اإلنشاءات‪ ،‬ويساهم بواقع ‪ 6‬من أكبر‬

‫وفي هذا اإلطار‪ ،‬يبدو جليا أنه من أهم‬

‫أهداف الرعاية الصحية في الكويت زيادة طاقة‬

‫المستشفيات العامة‪ ،‬مع توقع تحسن كبير بعد‬

‫استكمال العمل في مشروعات المستشفيات‪.‬‬

‫‪ 10‬ﺴ‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬ ‫‪2018‬‬

‫ﺎ‬

‫المشاريع الصحية في الكويت تشهد حاليا طفرة‬

‫ومنطقة الخليج والشرق األوسط بشكل عام‪ ،‬بحيث تسعى الدولة من خالله إلى االرتقاء بمستوى‬

‫للمرض‪ ،‬وذلك ضمن خطة التنمية لوزارة الصحة والدولة بشكل عام‪ .‬وقد حرصت الحكومة على أن تكون‬

‫خدمات مستشفى جابر األحمد ذات جودة ومعايير عالية عند تقديم الخدمات ألهل الكويت إذ سيوفر‬

‫المستشفى العالج الشامل من خالل برنامج عناية متكامل‪ ،‬األمر الذي من شأنه تعزيز الصحة والعافية‬

‫لألجيال الحالية والقادمة في الدولة‪.‬‬

‫مستشفى الشيخ جابر األحمد‪ ،‬الذي سيتم تسليمه قريبا‪ ،‬من أهم المشاريع الصحية وأكبر مركز طبي‬ ‫في الكويت‪ ،‬يقدم الخدمات الطبية ألهل الكويت‪ ،‬حيث انصب االهتمام الرئيسي عند تصميم موقع‬

‫مستشفى جابر األحمد‪ ،‬نحو إنشاء مبنى أنيق ومتناسق يعبر عن مكانته المميزة في المجتمع‪ ،‬وقد روعي‬

‫غير مسبوقة‪ ،‬حيث تعمل وزارة الصحة وفق خطة‬

‫أن يكون المبنى ذا مظهر رائع يضفي قيمة على األحياء السكنية المجاورة‪.‬‬

‫ارتفاع عدد سكان الكويت ويحتاج بالتالي إلى تطوير‬

‫تصل كلفة إنشاء المشروع إلى ‪ 304‬ماليين دينار‪ ،‬ومن المتوقع تسليمه بنهاية العام الحالي‪ ،‬ويضم‬

‫األسرة الى جانب انشاء مستشفيات‬ ‫وزيادة عدد‬ ‫ّ‬ ‫جديدة تلبي احتياجات السكان‪ .‬من المقرر أن تصل‬

‫الطبية وبأحدث المعدات واألجهزة الطبية‪ ،‬ويضم ‪ 36‬غرفة عمليات كبيرة وصغيرة‪ ،‬وأربعة مختبرات‬

‫عمل نحو تطوير وتوسعة مستشفياتها لمواكبة‬

‫الخدمات الصحية وتوسعة المستشفيات الحالية‬

‫الطاقة االستيعابية إلى ‪ 15‬ألف سرير عام ‪2019‬‬ ‫ضمن خطة التوسعة والتطوير لتحقيق النسبة‬

‫ً‬ ‫مربعا‪ ،‬ويتوافر فيه جميع أنواع الخدمات‬ ‫المستشفى أربعة مبان بمساحة إجمالية قدرها ‪ 469370‬مترا‬

‫قسطرة للقلب‪ ،‬وأربعة مختبرات للتصوير بالرنين المغناطيسي وأكبر مركز لإلصابات في الشرق‬ ‫ً‬ ‫غرفا لالجتماعات ولعقد الحلقات الدراسية‪ ،‬حيث يمكن استخدامها في‬ ‫األوسط‪ .‬كما يضم المستشفى‬ ‫ً‬ ‫سوقا طبية عامة هاللية‬ ‫المنتديات والمؤتمرات في شتى الممارسات والتدريبات العملية‪ ،‬كما يوفر‬

‫والتي تناسب ارتفاع عدد السكان‪ .‬وفي تقرير صادر‬

‫ً‬ ‫مترا تقع بين أبنية مخصصة للمرضى ومرافق التسهيالت العالجية‪.‬‬ ‫الشكل بطول ‪30‬‬

‫مستشفيات جديدة ستدخل الى الخدمة ابتداء من‬

‫المستشفى يستوعب ‪ 1168‬سريرا ويضم خمسة أبراج للمرضى‪ ،‬و‪ 136‬غرفة عمليات الى جانب عدد‬

‫‪ -‬األميري ‪ -‬مركز السرطان ‪ -‬الصباح ‪ -‬الفروانية ‪-‬‬

‫اكبر مركز الستقبال الطوارئ فضال عن احتوائه على مواقف سيارات سطحية وبالسرداب تتسع ألكثر من‬

‫عن وزارة الصحة في الكويت أكد ان هناك عشرة‬ ‫العام ‪ 2018‬وحتى العام ‪ ،2023‬وهي «السارية‬ ‫العدان ‪ -‬جابر االحمد ‪ -‬الوالدة الجديد ‪ -‬ابن سينا‬

‫الجديد‪ -‬الجهراء»‪ .‬إال أن الوزارة تمضي بشكل متواز‬ ‫مع ذلك في تنفيذ مجموعة من المشاريع الجديدة‪،‬‬

‫التي من شأنها أن تحدث نقلة نوعية كبيرة على‬

‫مستوى الخدمات الطبية بالكويت‪.‬‬

‫المستشفيات الجديدة في الخدمة سوف توفر‬

‫‪ 7417‬سريرا‪ ،‬موزعة على ‪ 224‬سريرا لمستشفى‬

‫السارية‪ ،‬و‪ 415‬سريرا لمستشفى األميري‪ ،‬و‪618‬‬ ‫لمركز الكويت لمكافحة السرطان‪ ،‬باالضافة الى‬

‫‪ 617‬سريرا لمستشفى الصباح الجديد‪ ،‬و‪955‬‬

‫للفروانية‪ ،‬و‪ 637‬للعدان‪ ،‬و‪ 1168‬لمستشفى‬

‫جابر االحمد‪ ،‬و‪ 780‬للوالدة الجديد‪ ،‬عالوة على‬ ‫‪ 792‬لمستشفى االطفال‪ .‬التقرير الصادر عن‬

‫وزارة الصحة مؤخرا أشار الى وجود ستة مشاريع‬ ‫مستقبلية تنفذها الوزارة منها ‪ 3‬مستشفيات‬

‫وهي مستشفى مدينة صباح االحمد السكنية‬

‫ومستشفى الطب الطبيعي الجديد ومستشفى‬

‫ابن سينا الجديد‪ ،‬اضافة الى مراكز صحية‪ ،‬مركز‬ ‫صحي بمنطقة النسيم ومركز صحي بمنطقة‬

‫الواحة ‪ -‬مركز صحي بمنطقة مشرف‪.‬‬

‫‪ l 90‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫كبير من الغرف الفندقية والعالجية المجهزة بأحدث ما توصلت إليه علوم التكنولوجيا الطبية؛ كما يتضمن‬

‫خمسة آالف سيارة‪.‬‬


‫ﻳ‬ ‫ا‬

‫ﻧﺴ‬

‫ا‬

‫لا‬ ‫ﻳ‬

‫ا و‬ ‫ا‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا ﻧﻤﺎ ﺎ‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫ا ﺎﻳ ا‬ ‫ا‬ ‫نﻳ‬ ‫ﱪﻳ و ﻤ‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬ ‫ا ﺎ ‪CBC‬‬ ‫ﻮﻧﺎ ا‬ ‫ﻮﻛ ﻳ )ﻳ‬ ‫وا‬ ‫ا ﻤﻮ ﻮ‬ ‫ا ﻤا ( ﺴ ﻧ‬ ‫و دﻛ ا ا‬

‫ﻧﺴ‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫اﻧ‬ ‫ﻧ‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬ ‫ﻳ‬

‫ﻳ‬ ‫ﻮن‬

‫اﺴ‬ ‫ا‬

‫ﻳ‬ ‫ا ﱪا ا‬ ‫و وا ا‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫د‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫‪93 l 2017‬‬


‫ا‬

‫ا ﻧﻤﺎ‬

‫ﺳﻮء اﻟﺘﻐﺬﻳﺔ‬ ‫ا ﺳﺎ‬ ‫اﻟ‬ ‫ﻳ‬ ‫اﻧ‬

‫ﻳ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﻧ ﻤ ﺎا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻛ ا‬

‫ا ﻤا و‬ ‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻧﺎ ا‬

‫ﺎﻻﻳ ﻮ‬

‫ﻮل ا ﺎ‬

‫ﻤﻮ ﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﻧ‬

‫و ﻮ ا ﱪو‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻛا ا‬

‫ا وﻛﺴ‬

‫ﺴ ﻛﻤ ﺎ ﻛﺎ‬

‫ﻤﻮ ﻮ‬

‫ا وﻛﺴ‬

‫وﻧ‬

‫ﻳﺎ ا ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻧ‬

‫ا ﻧﻤﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻧﺎ ا‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﻳ‬ ‫ﻳ‬

‫أما سبب اإلصابة‪ ،‬فهو بشكل أساسي سوء‬ ‫التغذية وتحديدا نقص عنصر الحديد او حمض‬

‫الفوليك او غيرهما من العناصر الغذائية‪ .‬وهناك‬

‫سبب آخر وهو األنيميا الناتجة من نقص فيتامين‬

‫“ب ‪ ”12‬والتي قد تحدث بسبب خلل ما في‬

‫الجسم يؤدي الى منع امتصاص هذا الفيتامين‪.‬‬ ‫انخفاض الهيموجلوبين هو الداللة على وجود‬

‫األنيميا‪ ،‬وعادة فإذا انخفضت نسبة الهيموغلوبين‬

‫أقل من ‪ 13.5‬جرام لدى الرجال وأقل من ‪12.0‬‬

‫جرام لدى النساء‪ ،‬يسمى فقر الدم‪.‬‬

‫ا‬ ‫•‬ ‫•‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ﻮا ﺎ‬

‫ا ﻧﻤﺎ‬

‫الشعور بالتعب واإلعياء الشديد‪.‬‬

‫الشعور بالصداع والدوار الشديد السيما عند‬

‫الوقوف‪.‬‬

‫•‬

‫ضيق التنفس المستمر‪.‬‬

‫•‬

‫االلتهابات المتكررة وصعوبة في التئام‬

‫•‬

‫شحوب الوجه‪.‬‬ ‫الجروح‪.‬‬

‫•‬

‫برودة األطراف السيما لدى النساء خالل‬

‫•‬

‫تكسر األظافر‪.‬‬

‫•‬

‫ألم في الصدر‪.‬‬

‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫الدورة الشهرية‪.‬‬

‫نبضات القلب السريعة‪.‬‬ ‫الرغبة في أكل وجبات خفيفة بشكل مستمر‪.‬‬ ‫عارض تململ الساقين والشعور بالتنميل‬

‫وعدم راحة في الساقين‪.‬‬

‫‪ l 92‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪95 l 2017‬‬


‫ا‬ ‫إنتاجه في بطانة المعدة ويسمى العامل الداخلي‬

‫أو الجوهري‪ ،‬أما فيتامين “ب‪ ”12‬فيسمى العامل‬

‫الخارجي‪ .‬وبعض الناس ال ينتجون ما يكفي من‬

‫العامل الداخلي‪ ،‬وبالتالي فال يستطيعون امتصاص‬

‫ما يكفي من فيتامين “ب‪ ”12‬من غذائهم‪ ،‬ما‬

‫يترتب عليه تلك الحالة التي تسمى األنيميا الخبيثة‪.‬‬

‫أما األعراض‪ ،‬فكما يحدث في الحاالت األخرى‬

‫من األنيميا‪ ،‬فإن نقص فيتامين “ب‪ ”12‬يجعل‬

‫المريض يشعر باإلرهاق وقصر األنفاس والصداع‪.‬‬ ‫وعندما تكون األنيميا خبيثة‪ ،‬فقد يبدو لون الجلد‬

‫مائل الى اللون األصفر ويعاني المريض ايضا من‬

‫سرعة في دقات القلب ومعدل التنفس وذلك من‬

‫اجل تعويض نقص األوكسجين في مجرى الدم‪.‬‬

‫كما يمكن أن يؤثر نقص فيتامين “ب‪ ”12‬على‬ ‫ً‬ ‫مسببا انخفاض‬ ‫مستويات المكونات األخرى للدم‬ ‫مستويات خاليا الدم البيض التي تساعد على‬

‫مقاومة العدوى وانخفاض مستويات الصفيحات‬

‫التي تساعد على تجلط الدم‪.‬‬

‫ا ﻧ ﻤ ﺎا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻧ‬

‫ﻳ‬

‫العالج يكون بداية بتناول المكمالت الغذائية التي‬

‫ﻮا ا‬

‫يعتبر الحديد من العناصر الضرورية للجسم‪ ،‬كونه‬

‫تحوي الحديد‪ ،‬وهي عبارة عن كبريتات الحديد تؤخذ‬

‫يعتمد عالج فقر الدم بعد تحديد نوعه ونمطه‬

‫بمهمة نقل األوكسجين من الدم إلى باقي أعضاء‬

‫اليوم‪ .‬وقد يعاني بعض الناس من اآلثار الجانبية‬

‫الفحوصات المخبرية‪ ،‬على أن يبدأ العالج عبر توصية‬

‫أداء وظائفها الحيوية الهامة‪ .‬في الحاالت الطبيعية‪،‬‬

‫المعدة وبراز غامق اسود اللون‪ ،‬وألم في البطن‪.‬‬

‫يدخل في عملية بناء الهيموجلوبين الذي يقوم‬

‫الجسم‪ ،‬أي أنه يقوم بتغذيتها ويساعدها على‬

‫يحتاج اإلنسان إلى تناول ‪ 18‬مجم من الحديد بشكل‬ ‫يومي ألداء وظائفه الحيوية‪ ،‬ويفضل الحصول‬

‫عليه من خالل الخضراوات والفواكه نظرا الحتوائها‬ ‫على فيتامين “‪ ”C‬الذي يساعد بشكل كبير على‬

‫امتصاص الحديد من األمعاء ويعزز بالتالي من‬

‫فرص عالج األنيميا‪ .‬فعندما ينقص مخزون الحديد‬

‫من الجسم‪ ،‬يعاني المريض من انخفاض قدرة نخاع‬ ‫العظم على تصنيع مادة الهيموغلوبين الالزمة‬

‫لتكوين خاليا الدم الحمراء؛ نقص الحديد قد يحدث‬

‫بسبب فقدان كميات كبيرة من الدم نتيجة التعرض‬

‫لنزيف شديد إثر حادث ما او نزول الدم الغزير لدى‬

‫النساء خالل فترة الدورة الشهرية‪.‬‬

‫على شكل أقراص من مرتين الى ثالث مرات في‬

‫عند تناولها كاإلمساك او اإلسهال وحرقة في‬

‫يمكن تغييرها في حال اشتدت تلك اإلنعكاسات او‬

‫من الممكن ان يعتاد عليها‪.‬‬

‫الى جانب العالج الدوائي‪ُ ،‬ينصح المريض بتناول‬

‫األغذية الغنية بالحديد واإلبتعاد عن العادات الغذائية‬ ‫التي تسهم في امتصاص الحديد من الجسم‪.‬‬

‫ينبغي في هذه الحالة المتابعة الدورية مع الطبيب‬

‫المختص وإجراء فحوصات دم بشكل دوري من اجل‬ ‫قياس مستويات الهيموغلوبين‪.‬‬

‫ﻧ‬

‫ﺎ‬

‫‪12‬‬

‫يؤدي نقص فيتامين “ب‪ ”12‬او نقص حمض‬

‫الفوليك الى انخفاض في قدرة نخاع العظم في‬

‫وذلك عندما يخضع المريض الى سلسلة من‬

‫المريض باتباع نمط غذائي صحي وتناول المكمالت‬

‫الغذائية للحديد وحمض الفوليك والفيتامينات‪.‬‬

‫عالج األنيميا إذن يختلف بحسب السبب الكامن‬

‫وراء فقر الدم‪ ،‬على سبيل المثال فقر الدم نتيجة‬

‫فقدان الدم من قرحة المعدة يجب أن يأخذ المريض‬

‫األدوية لشفاء القرحة‪ ،‬وبالمثل الجراحة غالبا ما‬

‫تكون ضرورية إلزالة سرطان القولون الذي يسبب‬

‫فقدان الدم المزمن وفقر الدم‪.‬‬

‫العالج الدوائي يكون عبر تناول مكمالت الحديد‬

‫لتصحيح نقص الحديد؛ بعض الحاالت تتطلب حقن‬

‫المريض بفيتامين ب ‪ ،12‬اما حاالت فقر الدم‬

‫الشديد فإن نقل الدم يصبح ضرورة‪ .‬بعض الحاالت‬ ‫قد تتطلب نقل الدم للمريض او إعطائه هرمون‬ ‫االيريثروبويتن وهو الهرمون الذي تنتجه الكلى‬

‫وهناك العديد من العوامل التي تسهم في حدوث‬

‫الجسم على إنتاج خاليا الدم الحمراء السليمة‪ .‬تنتج‬

‫بشكل طبيعي لتحفيز إنتاج خاليا الدم الحمراء‪.‬‬

‫النساء أثناء الدورة الشهرية والحمل وسوء التغذية‬

‫الطعام أو بسبب عدم القدرة على امتصاص هذا‬

‫العظم للمريض تتم في حاالت تلف نخاع العظم‪.‬‬

‫إلى إعاقة إنتاج خاليا الدم الحمر في نخاع العظام‪.‬‬

‫وذلك للتقليل من مهاجمة جهاز المناعة في‬

‫مشكلة تتعلق بامتصاص الفيتامين من األمعاء‬

‫المسكنة لأللم‪.‬‬ ‫باألوكسجين او العقاقير الدوائية ُ‬

‫نقص الحديد في الدم أهمها نزول الدم بغزارة لدى‬ ‫بحيث ال تحصل المرأة على ما يكفيها من عنصر‬

‫الحديد عبر الغذاء‪ .‬ومن األسباب ايضا لدى النساء‬

‫هذه الحالة بسبب نقص فيتامين “ب‪ ”12‬في‬

‫الفيتامين الهام من الطعام‪ .‬هذا النقص يؤدي‬

‫والرجال حصول نزيف في المعدة واألمعاء ألسباب‬

‫السبب الرئيسي لنقص هذا الفيتامين هو وجود‬

‫االلتهاب‪ ،‬أو اإلصابة بقرحة المعدة أو سرطانات‬

‫الدقيقة إلى مجرى الدم؛ ولكي يتم امتصاص‬

‫عدة منها تناول بعض أنواع األدوية ومضادات‬ ‫الجهاز الهضمي‪.‬‬

‫‪ l 94‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫فيتامين “ب‪ ”12‬يجب أوال أن يتحد مع بروتين يتم‬

‫اللجوء الى العالج الكيماوي او عملية زراعة نخاع‬ ‫كما يمكن االستعانة باألدوية المثبطة للمناعة‬

‫الجسم لخاليا الدم الحمراء‪ .‬يمكن تزويد المريض‬

‫وفي بعض الحاالت المزمن من أنواع فقر الدم‪ ،‬قد‬ ‫يلجأ الطبيب الى استئصال المرارة‪.‬‬


‫ا‬

‫يشكل الصوديوم الجزء األساسي من عصارة‬

‫المعدة‪ ،‬كما انه ينظم التوازن المائي داخل الخاليا‬

‫وخارجها فال يصاب الشخص بالجفاف حيث يشترك‬

‫الصوديوم مع البوتاسيوم والكلور في عملية توزيع‬ ‫السوائل في الجسم‪ .‬من وظائف الصوديوم في‬

‫الجسم ايضا انه ينظم ميزان الحموضة وحساسية‬ ‫العضالت‪ ،‬وينظم عمليات ضغط الدم‪ .‬اال أن‬

‫بعض الحاالت المرضية تتطلب عدم اإلكثار من ملح‬ ‫ً‬ ‫كليا‬ ‫الطعام‪ ،‬كما أن هناك حاالت أخرى تتطلب إلغاءه‬ ‫الى الحد األدنى المطلوب للجسم‪ .‬ويعتبر إلتهاب‬

‫الكليتين وإرتفاع الضغط الشرياني وهبوط دقات‬ ‫القلب من األمراض التي تستدعي التقليل من‬

‫إستهالك ملح الطعام‪ .‬ويمكن الحصول على‬

‫معدن الصوديوم من أي غذاء يحتوي عليه من دون‬ ‫أي عناء‪ ،‬فهو موجود في ملح الطعام (كلوريد‬

‫الصوديوم)‪ ،‬السمك (القريدس‪ /‬السردين)‪ ،‬كبد‬

‫بالضرر فال تعمل بالشكل الكافي‪ ،‬وبالتالي‬

‫فإن ارتفاع نسبة الصوديوم تزيد من احتمال‬

‫والقيء والصداع وإنخفاض ضغط الدم والخمول‬

‫وفقدان الوزن والتوتر والدوخة وتهيج العضالت‪ .‬من‬

‫اإلصابة بأمراض القلب والشرايين وتشكيل عبء‬

‫المضاعفات التي يمكن أن تحدث في حاالت نقص‬

‫والسكتات المفاجئة‪ .‬من مضاعفات‬ ‫وللجلطات‬ ‫ّ‬

‫انخفاض ضغط الدم‪ ،‬فقدان الوزن‪ ،‬ارتباك‪ ،‬الدوخة‪،‬‬

‫كبير‪ ،‬ما يجعل القلب ضعيفا وأكثر عرضة للتعب‬

‫ارتفاع نسبة الصوديوم في الدم مشاكل الجهاز‬

‫الصوديوم اإلسهال‪ ،‬القيء‪ ،‬الصداع‪ ،‬الضعف‪،‬‬ ‫تهيج العضالت‪.‬‬

‫البقر‪ ،‬البيض‪ ،‬الجبنة‪ ،‬الحليب‪ ،‬الزيتون األخضر‪ ،‬نخالة‬

‫الهضمي‪ ،‬حيث تشير بعض الدراسات واألبحاث أن‬

‫اللقطين‪ ،‬األغذية المعلبة‪.‬‬

‫الهضمي ويزيد من حدوث حرقة المعدة‪ .‬وبما أن‬

‫عندما يتم اإلكثار من ملح الطعام (الصوديوم)‪،‬‬

‫المياه من داخل الخاليا‪ ،‬فإن ذلك يزيد من الشعور‬

‫البول؛ ولكن إذا لم تتمكن الكلى من التخلص‬

‫•‬

‫ينظم ميزان الحموضة وحساسية العضالت‪.‬‬

‫الممكن أن يصاب مرضى ارتفاع نسبة الصوديوم‬

‫السوائل بين الخاليا‪ ،‬ما يعني المزيد من العمل‬

‫•‬

‫تنظيم عمليات ضغط الدم‪.‬‬

‫في فترة الحمل أو في حاالت اإلصابة ببعض‬

‫مع مرور الوقت‪ ،‬يؤدي ذلك الى تصلب في األوعية‬

‫الحبوب (خاصة الذرة)‪ ،‬الفاصوليا الحمراء‪ ،‬القمح‪،‬‬

‫ﻤ ﻮ و ﺎ ا ﻮدﻳﻮ‬ ‫ا ﻮا ﺎ‬ ‫ا ﺴ‬

‫•‬

‫تنظيم التوازن المائي داخل وخارج الخالي‪.‬‬

‫مساعدة المواد الناشئة عن االيض والتي تشارك‬ ‫في عمليات االستقالب على النفاذ عبر جدران‬

‫الخاليا إلى داخلها حيث تجري عملية إعادة التصنيع‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻮدﻳﻮ‬

‫زيادة تناول الصوديوم قد يؤثر سلبا على الجهاز‬ ‫الصوديوم الزائد في الجسم يعمل على سحب‬ ‫بالعطش والوصول الى مرحلة الجفاف‪ .‬من‬

‫في الدم ايضا بانحباس الماء في الجسم وخاصة‬

‫ﺎ‬

‫ﻛﺎ ا‬

‫تعمل الكلى على التخلص من الملح الزائد عبر‬

‫من الصوديوم بما فيه الكفاية فإنه يتراكم في‬

‫للقلب والمزيد من الضغط على األوعية الدموية‪.‬‬

‫األمراض وخاصة أمراض الكلى وهو مؤشر الى‬

‫الدموية‪ ،‬وارتفاع ضغط الدم والسكتة القلبية أو‬

‫كما أن وجود كميات كبيرة من الصوديوم في الدم‬

‫إن مخاطر إضافة الملح إلى الطعام لتحسين مذاقه‬

‫زيادة كمية الملح المتناول‪.‬‬

‫يمكن أن يؤدي الى خلل توازن المعادن والهرمونات‬

‫الدماغية‪ .‬كما يمكن أن يؤدي إلى نوبة قلبية‪.‬‬

‫تكمن في مادة الصوديوم التي تبدأ من احتباس‬

‫الماء في الجسم‪ ،‬ومع الوقت يصاب الشخص‬

‫عندما تفشل الكلية في التخلص من الكمية الزائدة‬

‫في الجسم‪ ،‬ما قد يؤثر بالتالي على العديد من‬

‫كميات من الماء‪ ،‬ما يؤدي الى ارتفاع الضغط‬

‫على تنظيم كهرباء الجسم والتي تدخل في عمل‬

‫القلب وانسداد الشرايين والسكتة الدماغية‬

‫دم أكثر عبر األوعية الدموية فيزيد الضغط على‬

‫والدوخة واالكتئاب كما وقد يؤثر على عمل‬

‫من تناول ملح الطعام لوجود معدن الصوديوم‬

‫تحدث جراء ارتفاع نسبة الصوديوم في الدم هي‬

‫الصوديوم في الجسم قد تؤثر على توازن المعادن‬

‫كل مادة يوجد فيها هذا المعدن مثل ثاني‬

‫يؤثر سلبا على كثافة العظم ونموه‪.‬‬

‫ساليسيالت الصوديوم‪ ،‬والخبز المحتوي على‬

‫منه‪ ،‬يبدأ الصوديوم بالتراكم في الدم فيجذب‬

‫وبالتالي يجعل عمل القلب أكثر صعوبة ليضخ‬

‫الشرايين‪ .‬لعل أكثر المضاعفات التي يمكن أن‬

‫ارتفاع ضغط الدم؛ فالخلل في توازن المعادن في‬ ‫الجسم وزيادة كمية الصوديوم يؤدي مع الوقت‬

‫الى احتباس الماء في الجسم وبالتالي زيادة حجم‬ ‫الدم وزيادة الضغط معه‪ .‬ثم أن زيادة الصوديوم‬

‫في الدم تزيد من العبء على الشعيرات الصغيرة‬ ‫في الكلى المسؤولة عن تنقية الفضالت في‬

‫الجسم وتصفية الدم من المعادن الفائضة ومن‬

‫بينها كميات الصوديوم الزائدة عن حاجة الجسم؛ مع‬ ‫ّ‬ ‫تتشكل حصى الكلى ويرتفع ضغط‬ ‫مرور الوقت‪،‬‬

‫الدم وسرعان ما تصاب شرايين الكلى الدقيقة‬

‫العمليات الحيوية في الجسم وخاصة التي تعتمد‬

‫األعصاب ما قد يزيد من فرص حدوث التشويش‬

‫العضالت في الجسم‪ .‬على صعيد آخر‪ ،‬فإن زيادة‬

‫وخاصة الكالسيوم لجهة امتصاصه في الجسم‪ ،‬ما‬

‫ﻧ‬

‫ا‬

‫ﻮدﻳﻮ‬

‫رغم ما قد ينتج عن نقص نسبته في الجسم‪،‬‬

‫يسبب أمراض‬ ‫بالسمنة وارتفاع ضغط الدم‪ ،‬ما قد‬ ‫ّ‬ ‫وتلف الكلى‪ .‬لذلك‪ ،‬األطباء يمنعون مرضاهم‬ ‫فيه وما ينطبق على ملح الطعام ينطبق على‬

‫كربونات الصوديوم‪ ،‬كبريتات الصوديوم (المسهل)‬ ‫الملح‪ .‬ويوضح األطباء المتخصصون في أمراض‬ ‫ضغط الدم أن الصوديوم هو أحد أهم العناصر‬ ‫التي يجب أن تضاف بنسب قليلة إلى الطعام‬

‫إال أن ارتفاع نسبة الصوديوم تبقى هي األكثر‬

‫من دون إفراط‪ ،‬ألن الخطر الحقيقي هو اإلفراط‬

‫ال يحصل الجسم على ما يكفيه من الصوديوم‪،‬‬

‫األطعمة فذلك يؤثر بالفعل على ضغط الدم‬

‫تأثيرا نظرا لما قد ينتج عنها من أمراض‪ .‬فعندما‬

‫يعاني الشخص من بعض التأثيرات السلبية مثل‬

‫التهيج ومشاكل في الجهاز العصبي واإلسهال‬

‫في تناول الصوديوم وإدخاله بكثرة إلى مختلف‬

‫ويشكل ضررا حقيقيا للمرضى الذين يعانون من‬

‫ضغط الدم المرتفع‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪97 l 2017‬‬


‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻮدﻳﻮ‬

‫ﻳﺴ‬ ‫ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻧ‬ ‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ ﻮﻳﺎ‬ ‫ﻮا ن ا ﺴﻮا‬

‫وﻳ ﺎ‬

‫ﻮدﻳﻮ‬

‫ﻮ‬

‫اﺴ‬

‫ﻳ ﻤ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫اﻧ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻧ‬

‫ﻳ ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮا ن ا ﺴﻮا‬

‫و‬

‫ﺎ ا‬

‫وﻛ‬

‫ﺎو‬

‫ﻮا ﻧ ﻛﻤ‬

‫ا ﻤ‬

‫ا ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬ ‫دو‬

‫ا ﺴ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﻮ ا‬

‫ﻮدﻳﻮ ا‬

‫ﺴ ﻮا ا‬

‫ﺴ‬

‫ﻧ‬

‫و‬

‫اﻧ ﺎ‬

‫ﺎن‬

‫ل ا ﻮل‬

‫يتداخل عمل الصوديوم مع عمل العديد من‬

‫المعادن األخرى منها البوتاسيوم بهدف تنظيم‬

‫عمليات حيوية مهمة في الجسم‪ .‬وبخالف المعادن‬

‫األخرى‪ ،‬فإن للصوديوم طعم مميز ويتواجد بشكل‬

‫طبيعي في ملح الطعام‪ .‬للحصول على فوائد‬

‫الصوديوم ينبغي إتباع نظام غذائي متوازن‪ ،‬حيث‬

‫أن جسم اإلنسان البالغ يحتوي على نحو ‪ 112‬غراما‬ ‫من الصوديوم وثلثها يتراكم في العظام والباقي‬

‫يوزع على العضالت واألنسجة العصبية وسائل‬

‫الجسم‪.‬‬

‫ﻮدﻳﻮ‬

‫و ﻮد ا‬ ‫ا ﺴ و‬ ‫ﺴ ا ﻤ‬

‫ﻤ‬

‫و‬ ‫ا‬

‫و ﻮن‬ ‫ا ﺎ‬

‫•‬

‫الرضع ما بين عمر ‪ 6-0‬أشهر‪:‬‬

‫•‬

‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫الرضع ما بيم ‪ 13 – 7‬شهر‪ 370 :‬ملجرام‬

‫•‬

‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫‪ -1500 1000‬ملجرام‬

‫•‬ ‫•‬

‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫ينصح بتناول ‪ 120‬ملجرام‬ ‫األطفال ‪ 3-1‬سنوات‪:‬‬

‫األطفال ‪ 8-4‬سنوات‪:‬‬

‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫‪ 1900 – 1200‬ملجرام‬

‫•‬

‫المراهقين ‪ 13-9‬سنة‪:‬‬

‫•‬

‫البالغين ‪ 50-14‬سنة‪:‬‬

‫•‬

‫•‬

‫•‬

‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫‪ 2200 – 1500‬ملجرام‬ ‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫‪ 2300 – 1500‬ملجرام‬ ‫ً‬ ‫يوميا‬ ‫كبار السن ‪ 70-51‬سنة‪ 1300 :‬ملجرام‬

‫كبار السن أكثر من ‪ 70‬سنة‪:‬‬ ‫ً‬ ‫يوميا‪.‬‬ ‫‪ 1200‬ملجرام‬

‫‪ l 96‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪99 l 2017‬‬


‫‪ l 98‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫وقد عكست إستراتيجية قطر للصحة العامة‬

‫‪ 2017-2022‬اهتمام القيادة في بناء منظومة‬

‫صحية مرموقة‪ ،‬بحيث تركز االستراتيجية الجديدة‬

‫على توسيع المرافق الطبية وتقديم السياسات‬

‫التي تحسن جودة الرعاية وسالمتها وكفاءتها‪ .‬تلك‬

‫االسترايتيجة التي تم إطالقها في شهر أيار\ مايو‬

‫‪ ،2017‬هي أشبه خريطة طريق نحو تحسين صحة‬

‫المواطنين القطريين المقيمين من خالل خلق بيئة‬ ‫ُ‬ ‫مناسبة للصحة والحفاظ عليها‪ .‬تسعى االستراتيجية‬

‫هدفا للتعامل مع أبرز التحديات التي‬ ‫إلى تحقيق ‪16‬‬ ‫ً‬

‫تواجه دولة قطر في مجاالت الصحة العامة ومن‬

‫أبرزها السكري‪ ،‬وأمراض القلب واألوعية الدموية‪،‬‬

‫والسالمة المرورية‪ ،‬والصحة الوظائفية واإلقالع عن‬ ‫استهالك منتجات التبغ‪ .‬فالصحة العامة تتمحور حول‬

‫خلق البيئة والظروف الكفيلة بتحسين صحة أبناء‬

‫الشعب القطري ورفاههم الصحي‪.‬‬

‫كما تركز االستراتيجية على تعزيز فهم المجتمع‬ ‫للقضايا الصحية مشيرا إلى أن ضمان جودة‬

‫الهواء وفق أرقى المعايير‪ ،‬وإنشاء المزيد من‬

‫عيادات الكشف لتوفير المتابعة الصحية‪ ،‬وتقديم‬ ‫المزيد من الدعم للراغبين في اتباع نمط حياة‬ ‫صحية أفضل هي من الوسائل العديدة التي‬

‫ستستخدمها استراتيجية قطر للصحة العامة‬

‫لتحسين صحة الشعب القطري‪ .‬استراتيجية قطر‬

‫الصحية الجديدة تركز على توسيع المرافق الطبية‬ ‫وتقديم السياسات التي تحسن جودة الرعاية‬

‫وسالمتها وكفاءتها‪ ،‬وتعزيز أساليب الحياة الصحية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رئيسيا‬ ‫عنصرا‬ ‫حيث يشكل تعزيز نمط الحياة الصحية‬ ‫في استراتيجية قطر الصحية الجديدة للست‬

‫سنوات المقبلة‪ ،‬حيث يتم اتخاذ تدابير إستباقية‬ ‫للحد من انتشار األمراض غير المعدية وتخفيف‬

‫عبء الرعاية‪ .‬وتتوافق استراتيجية الصحة الوطنية‬ ‫‪ 2017-2022‬مع رؤية قطر الوطنية ‪ ،2030‬التي‬

‫تنص على أن السكان األصحاء أمر بالغ األهمية‬ ‫لنجاح قطر في المستقبل‪.‬‬

‫على صعيد متصل‪ ،‬هناك تقرير حكومي يتحدث‬

‫عن أن هناك خمسة أمراض غير معدية رئيسية‬

‫تؤثر على قطر هي‪ :‬أمراض القلب واألوعية‬

‫الدموية والصحة النفسية واالضطرابات السلوكية‬

‫والسرطان وأمراض الجهاز التنفسي والسكري‪،‬‬

‫وعزا ارتفاع األمراض غير المعدية إلى حد كبير إلى‬ ‫تغير وتحول عادات نمط الحياة مثل سوء التغذية‬

‫وعدم كفاية ممارسة الرياضة‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪101 l 2017‬‬


‫ﺎ ﺎ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫أرقى املعايري العاملية‬ ‫ا‬

‫دو‬

‫ﺎ‬

‫ﻤﻮا‬

‫‪ l 100‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫ﺎ‬

‫‪2017‬‬

‫ﻳ‬

‫ﻮ و‬ ‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا ﺎ‬

‫و‬

‫ا و ﻮﻳﺎ‬

‫ﻮا‬

‫ﺎد ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻤ‬

‫ﻧ ﻮ‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬


‫الحيوية مثل قياس مستوى الضغط ونسبة السكر‬

‫بالدم‪ ،‬باإلضافة إلى الفحص السريري‪ ،‬وكذلك تم‬ ‫عمل جلسات للعالج الطبيعي للعمال وتعليمهم‬

‫كيفية اجراء بعض الحركات الطبية‪ ،‬كما تم توزيع‬ ‫أدوية مجانية على الحاالت المرضية من العمال‬

‫بناء على تشخيص األطباء‪ .‬كما تضمنت الفعاليات‬

‫محاضرات توعوية للعمال بلغات مختلفة حول‬

‫الصحة والسالمة في أماكن العمل‪ ،‬والسالمة‬

‫في الطرقات وحوادث الطرق وكيفية الحفاظ على‬ ‫النفس‪ ،‬باإلضافة إلى عرض فيلم كرتوني صامت‬

‫خاص بالصحة والسالمة المهنية‪ ،‬وكذلك تم تقديم‬ ‫ورش تدريبية عن كيفية استخدام طفاية الحريق‬

‫واطفاء الحرائق‪ ،‬وكيفية تقديم اإلسعافات األولية‬ ‫وانعاش القلب‪.‬تأتي الفعاليات في إطار جهود‬

‫وقال الدكتور محمد علي الحجاج رئيس قسم‬

‫الوزارة بالتعاون مع الجهات المعنية في الدولة‬

‫الصحة المهنية بوزارة الصحة العامة في تصريحات‬

‫لتعزيز الصحة والسالمة المهنية للعمال‪ ،‬ورفع‬

‫مستوى الوعي لدى العمالة الوافدة بما يضمن‬

‫تطوير الصحة والسالمة المهنية في أماكن العمل‬

‫للحفاظ عليها خالية من األمراض واإلصابات المهنية‪.‬‬

‫صحفية‪“ :‬إن وزارة الصحة العامة تحرص على إقامة‬ ‫ً‬ ‫حفاظا‬ ‫هذه الفعاليات سنويا وفي أوقات مختلفة‬

‫على صحة وسالمة العاملين”‪.‬‬

‫وأضاف أن التقديرات العالمية تشير إلى حدوث أكثر‬

‫من ‪ 2.3‬مليون حالة وفاة و‪ 300‬مليون حادث يسبب‬

‫ً‬ ‫موضحا أن البيانات‬ ‫إصابات في مكان العمل كل عام‪،‬‬

‫الموثوقة عن الصحة والسالمة المهنية تساعد في‬ ‫تحديد األولويات وتوفر األساس لقياس التقدم‬

‫المحرز‪ ،‬وال غنى عنها الكتشاف األخطار الجديدة‬

‫والمخاطر الناشئة‪ ،‬وتحديد القطاعات الخطرة‪ ،‬ووضع‬ ‫ً‬ ‫فضال عن تنفيذ سياسات ونظم‬ ‫تدابير وقائية‪،‬‬ ‫وبرامج على المستويين الوطني والمؤسسي‪.‬‬

‫كما تساعد هذه البيانات في الكشف المبكر عن‬ ‫ً‬ ‫فضال عن اتخاذ تدابير‬ ‫األمراض المهنية وتشخيصها‪،‬‬ ‫لالعتراف بها والتعويض عنها‪.‬‬

‫كما تابع قائال‪“ :‬نعمل على منع الحوادث واألمراض‬ ‫المهنية من خالل تدابير عملية كمجموعة أدوات‬

‫السالمة والصحة المهنية التي تشمل موارد‬

‫مساعدة لتحسين القدرة على جمع واستخدام‬

‫بيانات موثوقة عن السالمة والصحة المهنية”‪.‬‬

‫و‬ ‫د‬ ‫وا‬

‫ا ﺎ‬ ‫ا ﺎ‬

‫وا‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﺎد‬

‫ا‬

‫ﻳﺴﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎ ﻧ ﻮﻧ ا و‬ ‫ا‬

‫ﻤ‬

‫وا‬

‫ﺎ ا ﻧ ﻮﻧ ا ا ﻮ ﻤ‬

‫ا ﻮ ﺎﻳ‬

‫ﺎ ا ﺴ ﺎﻧ‬ ‫ﻳﻮ‬

‫ا ﻮا‬

‫ﻮ‬

‫اﻛ ا‬

‫ا‬

‫ﻮا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫اﻻ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎﻧﺎ ﻤﻮا‬

‫ا و‬

‫وقد بينت تقارير المركز الوطني لألنفلونزا بدولة‬

‫قطر والمعتمد من قبل منظمة الصحة العالمية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ملحوظا لألنفلونزا من المتوقع أن يستمر‬ ‫نشاطا‬

‫هذا النشاط خالل فصل الشتاء ولغاية نهاية شهر‬

‫ﻮل‬

‫ﺎ ا ﻧ ﻮﻧ ا ا ﻮ ﻤ‬

‫أبريل المقبل‪ .‬وأوضحت الوزارة أنه تم تطعيم حوالي‬

‫والمقيمين من عمر ستة أشهر وأكثر بالحرص‬

‫جانبية حادة بعد أخذ التطعيم‪ ،‬حيث تحرص وزارة الصحة‬

‫األنفلونزا كاألشخاص المصابين بأمراض مزمنة‬

‫وتهدف الحملة الوطنية للتوعية بالتطعيم ضد‬

‫الكلى والطحال والسرطان‪ ،‬وكبار السن (فوق عمر‬

‫‪ 80‬ألف شخص من الفئات العمرية المختلفة منذ‬

‫بداية شهر سبتمبر الماضي ولم يتم تسجيل أي آثار‬

‫العامة على توفير أجود وأحدث اللقاحات المأمونة‪.‬‬

‫األنفلونزا الموسمية إلى رفع مستوى الوعي لدى‬

‫السكان بأهمية التطعيم ضد األنفلونزا الموسمية‬

‫بالتزامن مع قدوم فصل الشتاء‪ ،‬وتوعيتهم‬

‫على الحصول على لقاح األنفلونزا الموسمية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫وخصوصا األشخاص األكثر عرضة لإلصابة بمضاعفات‬ ‫كالسكري والربو وأمراض القلب والرئة ومرضى‬

‫الستين)‪ ،‬واألطفال مابين عمر ‪ 6‬أشهر وخمس‬ ‫سنوات‪ ،‬والنساء الحوامل‪ ،‬والعاملين الصحيين‪.‬‬

‫وتهيب إدارة حماية الصحة ومكافحة األمراض‬

‫بشأن المخاطر التي تنتج عن مضاعفات األنفلونزا‬

‫االنتقالية بجميع السكان عدم تفويت هذه الفرصة‬

‫العالية‪ .‬وتنصح وزارة الصحة العامة جميع المواطنين‬

‫لحمايتهم من مضاعفات األنفلونزا الموسمية‪.‬‬

‫وخصوصا لدى الفئات السكانية ذات المخاطر‬

‫واالستفادة من ميزة حصولهم على التطعيم‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪103 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﻌﺎﻟﻴﺎت ﻮﻋﻮﻳﺔ ﻟ ‪ 2000‬ﻋﺎﻣ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺣﻮ اﻟ ﺤﺔ اﻟ ﻼﻣﺔ‬ ‫ﻧ ﻤ‬ ‫ا‬ ‫ا‬

‫ﻣﺎﻛﻦ اﻟﻌ‬

‫ﻮ ﻮﻳ‬ ‫ا ﻮ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﻮ‬ ‫ا‬

‫وا ﺴ‬

‫ا ﻮ ﺴ ﻮن ا‬ ‫وو ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫و‬

‫و ﻛ ﻧﺴ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ل ﻮل ا‬

‫ﺎﻛ ا ﻤ‬

‫ﻤ وا‬

‫ا‬

‫و‬

‫ا‬

‫ﺎﻛ وا‬

‫ا دا ﻳ وا ﻤ وا‬ ‫ﺴ‬ ‫ا‬

‫ﻤ ا‬ ‫ا‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫وا ﺴ‬ ‫ﺎﻧﺎ‬

‫ا ا‬

‫دا‬

‫ون‬

‫و ﻮﻛ‬

‫شارك في الفعاليات نحو ‪ 2000‬عامل من الرجال‬

‫والسيدات‪ ،‬وتم خاللها تسجيل البيانات الشخصية‬

‫للحضور من العمال وانشاء ملفات طبية خاصة‬

‫بهم‪ ،‬وإجراء فحوصات طبية لهم وبعض القياسات‬

‫‪ l 102‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬


‫و‬

‫ﻤ‬

‫و‬

‫ﺑﺎﻟﺘﻌﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫ﻣ ﻣ ﺳ ﺔ إﻧ ﺎ ﻗ ﺮ‬

‫ﻮ‬ ‫ورشتي العمل‪ ،‬وهو ما يمثل إضافة مهمة للجهود‬ ‫الكبيرة التي يبذلها القسم إلعداد الموظفين‬

‫المتطوعين وتدريبهم‪ .‬يذكر أن الورشتين جاءتا‬

‫في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الجهتين‪،‬‬

‫والتي وقعها في شهر تموز\ يوليو ‪ 2017‬السيد‬ ‫عبدالله إبراهيم العمادي وكيل الوزارة المساعد‬

‫لشؤون الخدمات المشتركة بوزارة الصحة العامة‪،‬‬

‫والسيد عماد الخاجة الرئيس التنفيذي لمؤسسة‬

‫«إنجاز قطر” في تموز\ يوليو ‪ ، 2017‬حيث هدفت‬ ‫ﻧ ﻤ وا‬ ‫ﻧ ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫اﻮا‬

‫ن ﻳ دوا دو ا‬ ‫د‬

‫ا‬

‫ا‬

‫او‬

‫ﻤ ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﺎون‬

‫ﻤ‬

‫ا ﻳ‬ ‫ل‬

‫ﻤ‬

‫د‬

‫ﺴ‬

‫ً‬ ‫تتويجا لجهود الوزارة‬ ‫اإليجابي لورشتي العمل يمثل‬ ‫ً‬ ‫وتأكيدا ألهمية تأثير الشراكات‬ ‫في خدمة المجتمع‬

‫واالقتصادي‪ ،‬ودعم ريادة األعمال‪ ،‬وتحقيق الجاهزية‬

‫الدراسية المختلفة في مجال الثقافة المالية‬

‫العمل في دولة قطر في عدد من المدارس‬

‫والتعاون لتهيئة طالب المدارس في المراحل‬

‫ا‬

‫ﺎﻛ‬

‫واالستعداد لدخول سوق العمل وريادة األعمال‪،‬‬

‫ﺎ‬

‫المذكرة إلى دعم وتنفيذ برامج مؤسسة «إنجاز‬

‫قطر» لتعزيز المهارات الحياتية‪ ،‬ونشر الوعي المالي‬ ‫للدراسة الجامعية‪ ،‬والتشجيع على االلتحاق بسوق‬ ‫اإلعدادية والثانوية الحكومية والخاصة‪ .‬يذكر أن‬

‫وذلك من أجل دعم شباب اليوم واالستثمار في‬

‫مؤسسة «إنجاز قطر» تعد مؤسسة غير ربحية‪،‬‬

‫مشيرة إلى أن إدارة الموارد البشرية ممثلة في‬

‫تأهيل الطلبة وتنمية مهاراتهم الشخصية والمهنية‬

‫الموارد البشرية بوزارة الصحة العامة‪“ :‬أن المردود‬

‫المتطوعين من موظفي الوزارة للمشاركة في‬

‫المهنية والتربوية المتخصصة‪.‬‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫و ﺎ‬ ‫ا‬

‫ا ﻮا‬

‫ﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫تنمية مهارات قوة العمل من أجل المستقبل‪،‬‬

‫وأكدت السيدة سمر حسين معاد مدير إدارة‬

‫ﺔ‬

‫ﻳ‬

‫ﻋ‬

‫ﻳ ﻴﺔ ﻟﻔﺮﻳ‬

‫قسم التعلم والتطوير ساهمت في تحفيز‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻌﺎﻳ ﺔ‬

‫اﻟﺘﻌ ﻴ اﻟ‬

‫تدعم رؤية قطر الوطنية ‪ ،2030‬وذلك من خالل‬

‫لسوق العمل‪ ،‬عن طريق تقديم مجموعة من البرامج‬

‫ﺘ ﺮ‬

‫ﻲ اﻟﺘ ﻮﻳﺮ ا ﻬ ﻲ ا‬

‫واإلجراءات المتعلقة بنظام اعتماد التعليم الطبي‬

‫والتطوير المهني المستمر‪.‬‬

‫جدير بالذكر أنه تم اختيار فريق عمل المسح‬

‫والمعاينة من قبل المجلس القطري للتخصصات‬

‫الصحية من مختلف مؤسسات الرعاية الصحية‬ ‫ً‬ ‫وفقا‬ ‫والمؤسسات األكاديمية في دولة قطر‬

‫للمؤهالت والمهارات الالزمة إلنجاز المهام الموكلة‬

‫إليهم‪.‬‬

‫ﻧ‬

‫ا ﺎ‬ ‫وا‬

‫ا‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ﻳ‬

‫ﻮا‬ ‫ﺎﻳ‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻤﻮ‬ ‫و‬

‫ﻻ‬

‫ﻮﻳ ا‬

‫اﻧ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ ا‬

‫اد‬

‫و‬

‫د ﺎ ﻛﻤ ودﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫او‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻤ ا ﺴ‬

‫ا‬

‫ا ﺴ ﻤ و ﻤ ا ﻳﺎ ا‬ ‫اد‬

‫جاءت الورشة في إطار جهود المجلس القطري‬

‫ﺎ ﻳ اﻻ‬

‫د‬

‫للتخصصات الصحية من أجل ضمان التطبيق األمثل‬

‫وتضاف المجموعة الجديدة من فريق عمل‬

‫المسح والمعاينة إلى المجموعة الحالية والتي‬

‫للبرنامج الوطني للتعليم الطبي والتطوير المهني‬

‫ساهمت بدورها في دورات االعتماد الستة‬ ‫ً‬ ‫طلبا العتماد مزودي‬ ‫وشاركت في مراجعة ‪18‬‬

‫شملت الورشة عروضا تقديمية‪ ،‬وسيناريوهات‪،‬‬

‫التطوير المهني المستمر المعتَ َمدين من قبل‬ ‫مزو ً‬ ‫دا‬ ‫المجلس القطري للتخصصات الصحية ‪َ 12‬‬

‫المسح والمعاينة على السياسات واللوائح‬

‫الصحية في دولة قطر‪.‬‬

‫المستمر‪.‬‬

‫ومناقشات تفاعلية تم خاللها إطالع فريق عمل‬

‫التطوير المهني المستمر‪ ،‬ليصبح عدد مزودي‬

‫معتم ً‬ ‫دا لتقديم أنشطة تعليمية خاصة بالرعاية‬ ‫َ‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪105 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ا‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﺤﺔ ﻣﺮ‬

‫ﺎ‬

‫اﻟ‬

‫اﻻ‬ ‫ﺮ‬

‫ﺎل ﺎ ﻮ ا ﺎ‬

‫‪2017‬‬

‫الذكور مصابون بالسكري‪ ،‬بينما وصل معدل إصابة‬

‫الحوامل بسكري الحمل إلى سيدة من ‪ 4‬سيدات‬

‫حوامل أي ما بنسبته ‪.25%‬‬

‫وقالت السيدة منال مسلم مديرة التثقيف‬

‫الصحي لمرضى السكري بمؤسسة حمد الطبية‪:‬‬

‫“إن المؤسسة بالتعاون مع وزارة الصحة العامة‪،‬‬ ‫ّ‬

‫تعمالن على تعميم برنامج التثقيف الصحي الدولي‬

‫“ديزموند”‪ ،‬وهو برنامج تثقيف جماعي دولي‬ ‫ً‬ ‫عالميا لتثقيف مجموعة من األشخاص‪،‬‬ ‫معترف به‬

‫ﻧ ﻤ وا‬ ‫وا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا ﺎ‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬

‫اﺴ‬

‫اﻻ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ﻛﺎ‬

‫ﺎون‬

‫ا ﻧ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎل ﺎ ﻮ ا ﺎ‬

‫‪ 2017‬وا‬

‫ﻳ ﻤ‬

‫في جميع أنحاء العالم‪ ،‬كما تقع أكثر من ‪ 80٪‬من‬

‫وتم إعداده‪ ،‬بسبب قلة أعداد المثقفين الصحيين‬ ‫ً‬ ‫عالميا‪ ،‬مقارنة مع عدد المصابين بالسكري‪ ،‬فإن كنا‬

‫الوفيات في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل‬

‫نتحدث عن ‪ 400‬مليون مصاب حول العالم بالمرض‪،‬‬

‫لمكافحة مرض السكري ‪ 2022 - 2016‬والتي‬

‫تم إعداد برامج تثقيف جماعية‪ ،‬أحدها موجه لتثقيف‬

‫وأضافت أنه تم إطالق االستراتيجية الوطنية‬

‫فهناك قرابة ‪ 15‬ألف مثقف صحي‪ ،‬ولهذا الهدف‬

‫يستمر تنفيذها لمدة سبع سنوات وتهدف إلى‬

‫المصابين بالنوع األول من السكري‪ ،‬وهو “دافني”‪.‬‬

‫أكدت الشيخة الدكتورة العنود بنت محمد آل ثاني‬

‫خدمة صحية مميزة للمرضى مع تقليل المضاعفات‬

‫والوفيات المرتبطة بمرض السكري‪.‬‬

‫من جهته قال الدكتور عبد الله النعمة‪ ،‬مدير مركز‬

‫الصحة العامة‪ ،‬خالل المؤتمر الصحفي الذي نظمته‬

‫كما أوضحت أن االحتفال باليوم العالمي للسكري‬

‫المدارس المعززة للصحة تعمل على تقليل معدالت‬

‫وزارة الصحة العامة‪ ،‬ومؤسسة حمد الطبية‪،‬‬

‫وهي أن السيدات المصابات بمرض السكري يحتجن‬

‫العالي قامت بزيادة حصص التربية الرياضية‪ ،‬من‬

‫أن النساء يشكلن عوامل تغيير رئيسية ألسرهن‬

‫مشددا على دور الغذاء الصحي في المقاصف‬

‫اا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫وا ﺴ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫مدير تعزيز الصحة واألمراض غير االنتقالية بوزارة‬

‫الوزارة بهذه المناسبة بحضور عدد من مسؤولي‬

‫ومؤسسة الرعاية الصحية األولية‪ ،‬والجمعية القطرية‬

‫للسكري أن االحتفال هذا العام يهدف إلى تعزيز‬

‫أهمية الوصول المنصف لجميع النساء المعرضات‬

‫لخطر اإلصابة بمرض السكري أو المصابات بالسكري‬ ‫ً‬ ‫فعليا‪ ،‬والمعلومات الالزمة لتحقيق أفضل النتائج‬ ‫لمكافحة مرض السكري وتعزيز القدرة على مكافحة‬

‫مرض السكري‪ ،‬وكذلك األدوية والتكنولوجيا‬

‫تقليل حدوث اصابات جديدة بالمرض مع تقديم‬

‫هذا العام يتضمن مجموعة من الرسائل الرئيسية‬

‫إلى الحصول على الرعاية المطلوبة‪ ،‬باإلضافة إلى‬

‫ومجتمعاتهن في اعتماد أساليب حياة صحية وإجراء‬

‫التغييرات الالزمة لتحسين صحة ورفاهية األجيال‬ ‫المقبلة‪ ،‬وكذلك يمكن منع أو تأخير مضاعفات‬

‫مرض السكري من خالل اإلدارة الجيدة للمرض عبر‬

‫أجل صحة الطالب في مختلف المراحل التعليمية‪،‬‬ ‫المدرسية في التخلص من ارتفاع معدالت سمنة‬ ‫األطفال‪ ،‬والتأثير اإليجابي على األداء الدراسي‬

‫للطالب”‪ .‬وأوضح الدكتور النعمة أن مؤسسة الرعاية‬ ‫الصحية األولية تحتفل باليوم العالمي للسكري‬

‫تمكين المرضى‪ ،‬كما تتضمن اإلدارة الفعالة لمرض‬ ‫غذائي صحي‪ ،‬وممارسة النشاط البدني‪ ،‬والحفاظ‬

‫مركز الريان الصحي ومركز الوكرة الصحي‪ ،‬وعدد من‬

‫للتحكم في جميع أنواع السكري‪ .‬وأكدت أنه ال توجد‬

‫الدكتور عبد الله الحمق المدير التنفيذي للجمعية‬

‫ً‬ ‫نجاحا يحسب لدولة قطر‪،‬‬ ‫قطر‪ ،‬معتبرة أن هذا يعد‬

‫العام باليوم العالمي للسكري‪ ،‬من خالل إطالق‬

‫للوصول له في عام ‪ ،2025‬إضافة إلى أن الدولة‬

‫الجمعية ستعمل كل شهر على تنظيم محاضرات‬

‫المتعلقة بمرض السكري والتثقيف الصحي‪.‬‬ ‫وأوضحت أن نسبة انتشار مرض السكري في‬

‫على وزن الجسم الصحي وعدم التدخين‪ ،‬مؤكدة‬

‫عام ‪ 2014‬بين البالغين من سكان العالم بلغت‬

‫السمنة بين األطفال‪ ،‬وأن وزارة التعليم والتعليم‬

‫هذا العام داخل مراكز الصحة والمعافاة التابعة‬

‫السكري اتباع أنماط حياة صحية مثل اتباع نظام‬

‫‪ ، 9%‬بينما بلغت نسبة انتشاره حوالي ‪13.7%‬‬

‫“إن قضية السمنة تحتاج إلى‬ ‫روضة الخيل الصحي‪َّ :‬‬ ‫ً‬ ‫الفتا إلى أن‬ ‫سنوات حتى تحقق النتائج المرجوة‪،‬‬

‫أن فحص مضاعفات المرض يعتبر جزءا أساسيا‬

‫للمؤسسة‪ ،‬وكذلك في عدة مراكز صحية‪ ،‬من بينها‬ ‫المراكز األخرى‪.‬‬

‫بين البالغين في إقليم شرق المتوسط‪ .‬أما في‬

‫زيادة في معدالت اإلصابة بمرض السكري في‬

‫السكري وتمثل هذه النسبة أكثر من ضعف معدل‬

‫وهو الهدف الذي وضعته منظمة الصحة العالمية‬

‫أن منظمة الصحة العالمية أعلنت أن عدد البالغين‬

‫استطاعت أن توقف االرتفاع في معدالت السمنة‪،‬‬

‫تثقيفية للعاملين في الحقل الطبي‪ ،‬وتستمر‬

‫وأضافت الشيخة الدكتورة العنود آل ثاني ان المسح‬

‫محاضرات توعوية للطالب في المدارس والجامعات‪،‬‬ ‫ً‬ ‫فضال‬ ‫وكذلك مؤسسات القطاعين العام والخاص‪،‬‬

‫البالغات مصابات بمرض السكري‪ ،‬و‪ 17.6%‬من‬

‫ومخاطر اإلصابة به”‪.‬‬

‫دولة قطر‪ ،‬فيعاني ‪ 17٪‬من البالغين من مرض‬

‫انتشار المرض على الصعيد العالمي وأشارت إلى‬ ‫المصابين بمرض السكري زاد أربعة أمثال على‬

‫مستوى العالم في أقل من ‪ 40‬عاما‪ ،‬وبلغ ‪422‬‬

‫مليون شخصا‪ ،‬وهو ما جعل المرض يتحول سريعا‬

‫إلى مشكلة كبرى حيث يتسبب مرض السكري في‬ ‫أن يفقد حوالي ‪ 1.5‬مليون شخص سنويا حياتهم‬

‫‪ l 104‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫وهذا يقود إلى خفض معدل انتشار السكري‪.‬‬

‫التدرجي الذي أجري في عام ‪ 2012‬في الدولة‬ ‫والذي سيكرر ‪ ،2018‬أظهر أن ‪ 16%‬من النساء‬

‫القطرية للسكري قال‪“ :‬إن الجمعية تحتفل هذا‬

‫مسيرة بحديقة االوكسجين‪ ،‬إضافة إلى أن‬

‫بصورة شهرية لعدة شهور مقبلة‪ ،‬كما يتم تنظيم‬

‫عن لقاءات تليفزيونية للتعريف بداء السكري‬


‫المباني المغلقة يؤثر على األفراد المتواجدين‬

‫داخلها لفترات طويلة الحتوائها على ملوثات عالية‬

‫التركيز والتي من الممكن أن تفوق الحد المسموح‬ ‫فيه‪ .‬كما تجدر اإلشارة إلى أن أي خلل في معايير‬

‫نقاء الهواء الداخلي يتسبب في حدوث ظروف‬

‫ً‬ ‫سلبيا على‬ ‫غير صحية تؤدي إلى أمراض كما يؤثر‬

‫مستوى إنتاجية اإلنسان من الناحيتين الذهنية‬

‫والبدنية‪ ،‬وذلك عند التعرض الستنشاق ملوثات‬

‫الهواء الداخلي في المبنى لفترات طويلة‪ ،‬وتزداد‬

‫أهمية نقاء الهواء الداخلي عندما يتعلق الموضوع‬

‫باألطفال داخل المباني المغلقة‪ ،‬خاصة وأن أعضاء‬

‫األطفال وأنظمة مناعتهم غير مكتملة‪ ،‬باإلضافة‬

‫إلى اتسامهم بالحركة المستمرة‪ ،‬واختالفاتهم‬

‫الفسيولوجية والسلوكية األخرى التي تجعلهم أكثر‬

‫عرضة لملوثات الهواء الداخلي‪.‬‬

‫و‬ ‫ﻧ ﻤ وا‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎون‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ و‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫و‬ ‫ا‬

‫و ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤ ا‬

‫اﻻﻧ ﺎ‬

‫و‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫وا‬

‫ﱪ‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬ ‫ا‬

‫او‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ اﻻ‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ ا‬

‫و‬

‫ا دا ا ا‬ ‫ا و‬

‫ول وا‬

‫لا‬

‫ﺎ ﻮا ا ﺴ‬ ‫وا‬

‫ﻮا‬

‫و ﻛ اﺴ‬

‫ﺎ وا‬

‫ﻤ ا‬

‫و ﺎدا ا‬

‫ﺑﺎﻟﺘﻌﺎ‬

‫ا‬

‫ﻣ ﻣ‬

‫ﺔ اﻟ ﺤﺔ اﻟﻌﺎ ﻴﺔ‬

‫ﻤ‬

‫يخص الترصد لألمراض االنتقالية‪ .‬تحدث في الورشة‬

‫ا د‬

‫وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية‪ ،‬وهدفت‬

‫خبراء من منظمة الصحة العالمية وفريق العمل من‬

‫ﻮل‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﺎل وا ﻤ‬

‫و‬

‫ﻤ‬

‫ﻮل‬

‫ا‬

‫ا‬

‫اﻻﻧ ﺎ‬

‫الورشة إلى تحديث ومتابعة تنفيذ خطة ودليل‬

‫الترصد المبني على األدلة في سائر القطاعات‬

‫الصحية في دولة قطر وتحديث المعلومات وبناء‬

‫القدرات لمقدمي الرعاية الصحية عن ترصد األمراض‬

‫ﺴ‬ ‫وا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ا ﺎ‬

‫االنتقالية والترصد المخبري والترصد المبني على‬ ‫األدلة بموجب اللوائح الصحية الدولية (‪.)2005‬‬

‫كما تم خالل الورشة مناقشة أهمية متابعة‬

‫نظام مراقبة فعال وكفوء في الدول ألنه العنصر‬

‫افتتح الورشة الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني‪،‬‬

‫األساسي الحاسم من جدول األمن الصحي‬

‫أكد في كلمته أهمية الورشة في دعم جهود وزارة‬

‫الدولية التي اعتمدتها منظمة الصحة العالمية في‬

‫مدير إدارة الصحة العامة بوزارة الصحة العامة‪ ،‬الذي‬

‫الصحة العامة وشركائها في القطاع الصحي في ما‬

‫الوطني واإلقليمي والعالمي واللوائح الصحية‬

‫‪ 2005‬والتي تمثل معلما رئيسيا في استخدام‬

‫القانون الدولي لحماية الصحة واألمن الصحي‪.‬‬

‫ويعد الغرض من اللوائح الصحية الدولية (‪)2005‬‬

‫تسهيل االستجابة الصحية العمومية لالنتشار‬

‫الدولي لألمراض ويحتم إقامة نظام مراقبة عالمي‬ ‫لحاالت الطوارئ الصحية التي تسبب القلق الدولي‬

‫والتهديد للصحة العامة‪.‬‬

‫هذا الترصد العالمي يمكن أن يكون فعاال مثل‬

‫أنظمة المراقبة الوطنية التي يمكن الكشف المبكر‬

‫لألمراض الناشئة التي تسبب تهديدات للصحة‬ ‫العامة وتصب في جهود المراقبة العالمي‪.‬‬

‫وبموجب اللوائح الصحية الدولية (‪ )2005‬يجب على‬

‫الدول األعضاء تطوير القدرات في مجال الترصد‬

‫المبني على األدلة واللوائح الصحية الدولية (‪.)2005‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪107 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫و‬

‫ﻧ ﻤ وا‬ ‫ﻮل دا‬

‫ا‬

‫ﻳﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و ﺴ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎل ا ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮد ا‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫و‬

‫او‬

‫ﻮا ا ا‬ ‫ﺎ‬

‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻮل دا‬ ‫ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫و ﺴ‬

‫ﻔﺎ ا‬

‫ﻮد ا‬

‫ﺘ ﺔ‬

‫وتبني سياسة لتحسين جودة الهواء الداخلي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫عمليا لجهود الوزارة في‬ ‫وتمثل الورشة تطبيقا‬

‫تعزيز مفهوم جودة الهواء الداخلي وتحسينه في‬ ‫المؤسسات التعليمية مما ينعكس على تحسين‬

‫صحة الطالب وأدائهم األكاديمي‪.‬‬

‫تشتمل االستراتيجية في مجال جودة الهواء‬

‫الداخلي على رفع عدد المؤسسات التعليمية‬

‫ً‬ ‫مشاركا من إدارة الصحة‬ ‫حضر الورشة نحو ‪44‬‬

‫ﻮا ا ا‬

‫شهر ايار\ مايو ‪ ،2017‬كما تم خالل الورشة مناقشة‬

‫عدد من الموضوعات الهامة التوجيهية للمساعدة‬

‫في إدارة جودة الهواء الداخلي في رياض األطفال‬

‫التي تمت زيارتها‪.‬‬

‫وقدم السيد تامر ندا أخصائي جودة الهواء في‬

‫إدارة سالمة األغذية والصحة البيئية بوزارة الصحة‬

‫والسالمة بوزارة التعليم والتعليم العالي‪ ،‬ومديري‬

‫العامة خالل الورشة محاضرة عن أهم ملوثات‬

‫الرعاية الصحية األولية‪ .‬وتم خالل الورشة تقديم‬

‫وكيفية إدارتها وتحسين جودة الهواء الداخلي‪،‬‬

‫التي تتمتع بهواء داخلي صحي ومتفق مع المعايير‬

‫رياض األطفال المستقلة‪ ،‬وممثلي مؤسسة‬

‫تقسيمه إلى أربع مراحل تنتهي بعد أربع سنوات‬

‫محاضرات تفصيلية من قبل فريق الصحة البيئية‬

‫في هذه المؤسسات (رياض األطفال المستقلة‪،‬‬

‫المتعلقة بجودة الهواء الداخلي في رياض األطفال‪.‬‬

‫العامة‪ ،‬المؤشرات األولية لنتائج هذه المرحلة‪،‬‬

‫بدأت المرحلة األولى بتقييم جودة الهواء الداخلي‬

‫األغذية والصحة البيئية بوزارة الصحة أن جودة الهواء‬

‫والتكييف في رياض األطفال ‪،HVAC System‬‬

‫األطفال المستقلة وتليها المرحلة الثالثة بتقييم‬

‫الصحة‪ ،‬وخاصة في ما يرتبط بالبيئة الداخلية المغلقة‬

‫متابعة أداء شركات الصيانة‪ .‬وتحدثت المفتشة‬

‫العالمية‪ .‬ولكي يتم تحقيق هذا الهدف‪ ،‬فقد تم‬ ‫بإعداد أدلة خاصة لتحسين جودة الهواء الداخلي‬

‫مدارس خاصة وحكومية‪ ،‬حضانات)‪.‬‬

‫في المدارس الخاصة ثم المرحلة الثانية في رياض‬

‫الوضع في الحضانات ثم المرحلة الرابعة في‬

‫المدارس المستقلة‪.‬‬

‫وفي ضوء المرحلتين األولى والثانية التي نفذها‬

‫فريق عمل الصحة البيئية بوزارة الصحة العامة تم‬

‫تنظيم ورشة عمل “إدارة جودة الهواء الداخلي في‬ ‫رياض األطفال المستقلة”‪ ،‬بهدف تحسين وإدارة‬

‫بوزارة الصحة العامة حول مختلف الموضوعات‬

‫وأكدت السيدة وسن عبدالله الباكر مدير سالمة‬

‫الداخلي أصبحت عامال حاسما للحكم على جودة‬

‫الهواء الداخلي‪ ،‬ومصادرها‪ ،‬والتأثير الصحي لها‬ ‫كما عرضت السيدة فاطمة العتوم خبير التفتيش‬

‫الصحي ومشرف وحدة جودة الهواء بوزارة الصحة‬ ‫باإلضافة إلى شرح لنظام التهوية والحرارة‬

‫وكيفية صيانته لتحسين جودة الهواء وكيفية‬

‫والتي يتم التواجد فيها لفترات طويلة قد تصل إلى‬

‫الصحية مريم الشمالن بقسم الصحة البيئية بوزارة‬

‫جودة الهواء فيها بالتأثير المباشر على الصحة العامة‪،‬‬

‫والمتعلقة بالجانب البيئي وكيفية إدارتها في‬

‫األكثر حساسية داخل المؤسسات التعليمية‪.‬‬

‫الهواء الداخلي‪ ،‬كما قدمت المفتشة الصحية عبير‬ ‫ً‬ ‫عرضا حول اإلدارة المثلى لمواد التربية‬ ‫شمس‬

‫‪ 90%‬من الوقت وبحسب الدراسات‪ ،‬حيث ترتبط‬ ‫وتزداد خطورته عندما يرتبط التأثير بفئة األطفال‬

‫وأضافت‪“ :‬إن زيادة مستوى الملوثات في الهواء‬

‫الصحة العامة عن السياسة الخاصة بمرضى الربو‬

‫الروضات‪ ،‬وتأثير المبيدات الحشرية على جودة‬

‫الفنية وعالقتها بجودة الهواء الداخلي‪ ،‬وإدارة‬

‫الداخلي للبيئة الداخلية في رياض األطفال سيؤثر‬

‫المنظفات لتحسين جودة الهواء الداخلي‪.‬‬

‫األكاديمي لهم‪ ،‬مؤكدة أن ورشة العمل تعد أهم‬

‫في ختام الورشة تم إجراء استبيان بين المشاركين‬

‫على صحة األطفال في رياض األطفال ولتوفير بيئة‬

‫الداخلي‪ ،‬وذلك من خالل عرض مؤشرات أولية‬

‫أثناء الورشة ومعرفة أهم الموضوعات المستقبلية‬

‫مطابقتها مع معايير جودة الهواء الداخلي العالمية‪،‬‬

‫امتدت منذ شهر تشرين االول\ أكتوبر ‪ 2016‬وحتى‬

‫جودة الهواء الداخلي بما يعود بالنفع على الصحة‬

‫العامة لفئة األطفال والعاملين فيها‪.‬‬

‫جاءت الورشة في إطار حرص وزارة الصحة العامة‬

‫صحية خالية من ملوثات الهواء الداخلي‪ ،‬ولضمان‬

‫‪ l 106‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫على صحة األطفال باإلضافة إلى مستوى األداء‬ ‫وسيلة لتوضيح أهمية الحفاظ على جودة الهواء‬

‫لتقييم وضع جودة الهواء خالل المرحلة الثانية والتي‬

‫لبيان مدى االستفادة من المعلومات المطروحة‬

‫المراد طرحها خالل الورش المقبلة وفق استمارة‬

‫أعدت لهذا الغرض‪ .‬يذكر أن تلوث الهواء داخل‬


‫ّ‬ ‫تمكنت مؤسسة‬ ‫وأضاف الدكتور المسلماني‪”:‬‬

‫التكريم ‪ 38‬من المتبرعين األحياء بالكلى‪ ،‬و‪5‬‬

‫فعال للتبرع باإلعضاء من‬ ‫من تأسيس برنامج ّ‬ ‫متوفين‪ ،‬كما استطاعت إنشاء اثنين‬ ‫متبرعين‬ ‫ّ‬

‫المتبرعين بالخاليا الجذعية‪ ،‬و‪ 8‬من أسر المتبرعين‬

‫حمد الطبية على مدى العقود الثالثة الماضية‬

‫من البرامج ذات الصلة أحدهما لزراعة الكبد وآخر‬ ‫لزراعة كلى األطفال‪ ،‬وقد شهد العام الماضي‬

‫إطالق برنامج زراعة نخاع العظام‪ ،‬كما أن العمل‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫استعدادا إلطالق برنامج زراعة البنكرياس‬ ‫حاليا‬ ‫جار‬ ‫ٍ‬

‫والخاليا المفرزة لإلنسولين‪ .‬ويشهد برنامج التبرع‬ ‫ً‬ ‫متسارعا لتلبية اإلحتياجات‬ ‫نمو ًا‬ ‫باألعضاء وزراعتها‬ ‫ّ‬ ‫المتزايدة للمجتمع مع األخذ بعين اإلعتبار الحرص‬ ‫على مضمون رؤية ورسالة البرنامج والمتمثلة‬

‫من المتبرعين األحياء بأجزاء من الكبد‪ ،‬و‪ 3‬من‬ ‫المتوفين‪.‬‬

‫رواد برنامج زراعة األعضاء بمن فيهم‬ ‫كما ّ‬ ‫تم تكريم ّ‬ ‫الدكتورة عجايب النابت‪ ،‬والدكتور عوض راشد‪،‬‬

‫والدكتور عبدالواحد المال‪ ،‬والدكتور أسامة بدوي‪،‬‬

‫والدكتور محمد سالم‪ ،‬والدكتور الفاضل الملك‪،‬‬ ‫والدكتور عامر شيخوني‪ ،‬والسيدة منى جرمان‪،‬‬ ‫والسيدة إلهام المومن‪ ،‬والسيدة سحر برهان‪.‬‬

‫في الحفاظ على تقديم أفضل مستوى ممكن‬

‫تحدث خالل هذه الفعالية الدكتور حسن المالكي‪،‬‬

‫جنسية المريض أو معتقداته الدينية أو اإلثنية‬

‫حول معايير الجودة والسالمة المطبقة في‬

‫من الرعاية الصحية للمرضى بغض النظر عن‬ ‫التي ينتمي اليها”‪.‬‬

‫وقد تم خالل الفعالية التي أقيمت في فندق‬

‫المتبرعين ومن‬ ‫شيراتون جراند الدوحة تكريم‬ ‫ّ‬ ‫ينوب عنهم بمنحهم ميدالية اإليثار‪ ،‬وقد شمل‬

‫رئيس قسم الكلى في مؤسسة حمد الطبية‪،‬‬

‫من هم بحاجة لزراعة األعضاء من المرضى الى‬ ‫إجراء عملياتهم في قطر لما يتمتع به برنامج‬

‫زراعة األعضاء من مرافق متطورة وجراحين أكفاء‪.‬‬

‫وأشار الدكتور رياض فاضل‪ ،‬مدير مركز قطر‬

‫للتبرع باألعضاء‪ ،‬الى الجهود المبذولة في سبيل‬

‫تطبيق ما ورد في ميثاق الدوحة للتبرع باألعضاء‪،‬‬

‫شجع التزام مؤسسة حمد الطبية‬ ‫وقال‪ ”:‬لقد ّ‬ ‫التام بالقواعد التي يتضمنها ميثاق الدوحة للتبرع‬ ‫ّ‬ ‫سجل التبرع‬ ‫باألعضاء الكثيرين على التسجيل في‬ ‫باألعضاء حيث ارتفع عدد المتبرعين المسجلين‬

‫خالل األعوام الخمسة الماضية من ‪ 2000‬متبرع‬ ‫متبرع”‪.‬‬ ‫مسجل الى ‪259000‬‬ ‫ّ‬

‫وأضاف الدكتور فاضل‪” :‬لقد ّأدت الزيادة في عدد‬

‫المتبرعين باألعضاء الى زيادة مماثلة في أعداد‬

‫برنامج زراعة األعضاء في المؤسسة‪ ،‬كما استمع‬

‫عمليات زراعة األعضاء وقد ّأدى ذلك بدوره الى‬

‫المتبرع بها وكيف أحدث ذلك تغيير‬ ‫لألعضاء‬ ‫ّ‬ ‫جذري في حياتهم‪ ،‬وكان من بين المتحدثين أحد‬ ‫ّ‬

‫شجع الكثير من المرضى على إجراء عمليات‬ ‫الذي ّ‬ ‫ً‬ ‫بدال من السفر إلجرائها‬ ‫زرع األعضاء في قطر‬

‫المتلقين‬ ‫الحضور الى كلمات من بعض المرضى‬ ‫ّ‬

‫المتلقين لألعضاء حيث دعا‬ ‫المرضى القطريين‬ ‫ّ‬

‫استحداث أساليب جديدة في زراعة األعضاء‪ ،‬األمر‬

‫في الخارج”‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪109 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ﺤﺘﻔ‬

‫وﻳ ا‬

‫ا ﺎ‬

‫و‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﺎد ا ﻛ ﻮ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ‬ ‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻧ ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا ﱪﻧﺎ‬

‫ﻤ ا‬

‫ا ا ﱪﻧﺎ‬

‫ﺎن‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ل‬

‫ا ﺎ‬

‫و‬

‫ﻳ‬

‫ﻤ ا ﻮا‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻤﻮا‬

‫تبرع بها إلختيارهم إجراء عمليات زرع‬ ‫لألعضاء ُ‬ ‫الم ّ‬ ‫ً‬ ‫بدال من السفر إلجرائها‬ ‫األعضاء لهم في قطر‬

‫باإلحترام والتقدير على الصعيد العالمي”‪.‬‬

‫تبرعت بها أختها ‪ ،‬واآلن وبعد مرور‬ ‫لمريضة قطرية ّ‬ ‫ً‬ ‫عاما على تلك العملية الناجحة ‪ ،‬أصبح برنامج‬ ‫‪30‬‬ ‫ً‬ ‫واحدا‬ ‫زراعة األعضاء في مؤسسة حمد الطبية‬

‫تتبوأ مركز الصدارة بين مثيالتها في العالم سواء‬

‫صعيد العالم حيث بلغت نسبة نجاح العمليات‬

‫تطبقها أو على صعيد مالءمتها إلحتياجات الرعاية‬

‫وفي تعليق لها حول البرنامج الناجح لزراعة‬

‫زراعة األعضاء في مستشفى حمد العام‪.‬‬

‫يعتمد في جوهره على العدل والمساواة في‬

‫ﺎن‬

‫ﻤ ا ﻮا‬

‫وﻳ ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ اﻻ‬

‫على صعيد المعايير الطبية واألخالقية التي‬

‫من جانبه‪ ،‬قال الدكتور يوسف المسلماني‪ ،‬مدير‬

‫محمد الكواري‪ “ :‬إن نجاح برنامج زراعة األعضاء في‬ ‫ً‬ ‫جميعا‪ ،‬فهذا البرنامج الذي‬ ‫قطر مدعاة للفخر لنا‬

‫القدرة والكفاءة المهنية التي يتمتع بها فريق‬

‫تضمنته استراتيجية‬ ‫وأضافت سعادتها‪ ”:‬إن ما‬ ‫ّ‬ ‫قطر الوطنية لزراعة األعضاء من ثوابت جعلتها‬

‫والتنوع الثقافي فيها”‪.‬‬ ‫الصحية لدولتنا المتنامية‬ ‫ّ‬

‫األعضاء في قطر قالت سعادة الدكتورة حنان‬

‫في الخارج وهو ما ّ‬ ‫يدل على ثقتهم الكبيرة في‬

‫‪ l 108‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫لمستحقيها من المرضى‪ ،‬قد حظي‬ ‫زراعة األعضاء‬ ‫ّ‬

‫التي أجريت بموجبه ‪.98%‬‬

‫المتلقين‬ ‫أسرهم ‪ ،‬وتكريم المرضى القطريين‬ ‫ّ‬

‫ﻳ‬

‫‪ 30‬ﻋﺎﻣﺎ ﻣﻦ اﻟ ﺎ‬

‫من ألمع البرامج المتخصصة في هذا المجال على‬

‫تم تنظيم هذه الفعالية بهدف تكريم‬ ‫وقد ّ‬ ‫والمتوفين وأفراد‬ ‫المتبرعين باألعضاء من األحياء‬ ‫ّ‬

‫‪2017‬‬

‫ا ﻋ ﺎء‬

‫جراحي مؤسسة حمد الطبية‬ ‫وقد قام فريق من ّ‬ ‫في العام ‪ 1986‬بإجراء أول عملية زرع كلية‬

‫ﻳ‬

‫ﺎد ا ﻛ ﻮ‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ ا‬

‫ﺎ‬

‫مركز قطر لزراعة األعضاء‪ ”:‬لقد نجح برنامج زراعة‬ ‫األعضاء في مؤسسة حمد الطبية في خفض‬

‫عدد المرضى الذين يسافرون الى الخارج لزراعة‬ ‫األعضاء بنسبة ‪.”70%‬‬

‫ﱪﻧﺎ‬

‫ا‬

‫اﻻ‬

‫ﺎ‬


‫ا ﺴ‬

‫ا ﻛ ﻮ ﻳﻮ‬

‫ﺮ‬ ‫ﻳ‬

‫ﻧ‬

‫ا ﺎ‬ ‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻧﺎ‬

‫ا ﺎد‬ ‫ﻳ‬

‫ﺴ‬ ‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ ا‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫وﱪ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ل ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ‬ ‫ﱪ‬

‫دو‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ ﺴ‬ ‫ﺴ‬

‫ا‬

‫د ﻤ ﺎ‬

‫ا‬

‫وا‬

‫‪2017‬‬

‫ا‬

‫ﻤ ا ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻧ ﺎ ‪100%‬‬ ‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫‪ 7‬ﻤ ﺎ‬

‫ﺑ ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ ا ﺎ و‬

‫ﻋ ﻴﺔ اﻋﺔ ﻛ‬

‫ﻣﻦ ﻣﺘ‬

‫وتم إجراء العملية من خالل الفريق الطبي عالي‬ ‫الكفاءة التابع لمؤسسة حمد الطبية الذي يضم‬

‫استشاريي زراعة وجراحة الكبد‪ ،‬وأطباء التخدير‬

‫و‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻳ ا‬

‫ﺴ‬

‫ﻳ‬

‫ﻛ‬

‫ﻛ‬

‫صرح الدكتور يوسف المسلماني‪ -‬المدير الطبي‬ ‫بمستشفى حمد العام ومدير مركز قطر لزراعة‬ ‫ً‬ ‫قائال ‪“ :‬المريض الذي أجريت له عملية‬ ‫األعضاء‬

‫زراعة الكبد أصيب بفشل كبدي نتيجة التهاب الكبد‬

‫الفيروسي (ج) الذي أصابه قبل عدة سنوات‪ ،‬وقد‬ ‫أدخل المستشفى ثالث مرات في اآلونة األخيرة‬ ‫نتيجة المضاعفات الناشئة عن هذا المرض ومنها‬ ‫االستسقاء الكبدي‪ ،‬الغيبوبة الكبدية والتهابات‬

‫بكتيرية؛ حيث لم تتحمل حالته االنتظار لحين توفر‬ ‫ً‬ ‫دماغيا‪،‬‬ ‫الكبد الالزم للزراعة من متبرع متوفى‬

‫باإلضافة إلى فريق التمريض والفنيين التابع‬

‫لمؤسسة حمد الطبية‪ ،‬وتم االستعانة عند إجراء‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺣﻲ‬ ‫التوسع في التبرع من األشخاص األحياء‪ ،‬وتحفيز‬

‫وتنشيط التبرع باألعضاء من األشخاص المتوفين‬ ‫ً‬ ‫دماغيا من خالل الجهود المتواصلة لمركز “هبة”‬ ‫الموقعين على‬ ‫للتبرع باألعضاء؛ حيث وصل عدد‬ ‫ِّ‬

‫استمارات التبرع باألعضاء حوالي ربع مليون‬

‫العملية بالجراح العالمي “ياسوهيروا أوجورا” أكبر‬

‫متبرع ونناشد الجمهور باإلقبال على تسجيل‬

‫نجاح هذه العملية إضافة كبيرة لسجل إنجازات‬

‫المرضى”‪.‬‬

‫جراح في اليابان متخصص في زراعة الكبد‪ ،‬ويعد‬ ‫مؤسسة حمد الطبية؛ حيث تعد هذه العمليات‬

‫بالغة التعقيد وتتطلب المزيد من المهارة‬ ‫والكفاءة؛ فخالل العملية يخضع ً‬ ‫تبرع‬ ‫كال من ُ‬ ‫الم ّ‬ ‫ً‬ ‫تقريبا إال أن عملية‬ ‫والمتلقي لجراحة متزامنة‬

‫المتبرع به تتم قبل عملية الزراعة‬ ‫استخراج العضو‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫تاما‬ ‫تنسيقا‬ ‫بوقت قليل‪ ،‬وتتطلب هذه العملية‬ ‫بين أعضاء فريقين جراحيين أحدهما يشرف على‬

‫المتبرع واآلخر على المريض المتلقي”‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫قائال‪”:‬نحرص‬ ‫وأضاف الدكتور يوسف المسلماني‬ ‫ً‬ ‫دائما على تحسين جودة الخدمة الطبية المقدمة‬ ‫للمرضى والعمل على إعداد خطط مستقبلية‬

‫لزيادة فرص إجراء عمليات زراعة األعضاء من خالل‬

‫أسمائهم للتبرع بعد الوفاة إلنقاذ حياة الكثير من‬

‫بدوره تقدم الدكتور المسلماني بالشكر إلى‬

‫سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة‬

‫العامة‪ ،‬والدكتور عبد الله األنصاري الرئيس الطبي‬ ‫بالوكالة لمؤسسة حمد الطبية على الدعم‬

‫الذي يقدمانه من أجل نجاح برنامج زراعة األعضاء‬

‫والتوسع في إجراء المزيد من العمليات‪.‬‬

‫من جانبه توجه المريض بالشكر لمؤسسة حمد‬ ‫الطبية على الرعاية الصحية عالية الجودة التي‬

‫تلقاها قبل وبعد العملية وتوجه بالشكر للفريق‬

‫يتوان عن تقديم الدعم الكامل له‬ ‫الطبي الذي لم‬ ‫َ‬ ‫وتلبية احتياجاته المختلفة بسرعة وكفاءة عالية‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪111 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺤﺘﻔ ﺑ ﻧ ﺎ ات ﻣﻮ ﻔﻴﻬﺎ‬

‫ا ﻛ ﱪا و ﺎ ﻛﺎ ا‬ ‫ا‬ ‫اﺴﻮ ا ﺎ‬ ‫ﺎ ﺎ ا‬ ‫وا ﻮ‬ ‫ﺎ ﺴﺎ‬ ‫ﻮا ﻧ ﻮ ا ﻤ ا‬ ‫ﺴ‬ ‫ﺴﺎ‬ ‫ﺎﻛ‬ ‫ا‬ ‫ا ﻮ‬

‫ﻮﻳ‬

‫ا‬

‫ﱪا و‬ ‫ﺴ‬

‫ا ﻤ ا‬ ‫ﺎد‬

‫ﻧ ﺎا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ﻳ ا ﺎ‬

‫ﺎ ﻛﺎ ا‬

‫ﻤ ا‬

‫ﻳ ﺎ‬

‫ﻮاد ا‬

‫وا ﻮ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ ﻤ‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺴ و ﺎ‬ ‫ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﻛ‬

‫ﻮا ﻧ ﻮ‬ ‫ﻮ‬

‫ا ﻮا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ً‬ ‫مشروعا شارك بها الموظفون من‬ ‫من بين ‪480‬‬

‫مختلف اقسام المؤسسة وتمحورت حول تطوير‬ ‫ً‬ ‫مشروعا ضمن‬ ‫خدمات الرعاية الصحية‪ ،‬فاز ‪28‬‬

‫فئات تتصل بركائز مؤسسة حمد الطبية الثالث‬

‫والمتمثلة في الصحة والتعليم والبحوث‪ .‬حيث فاز‬

‫ﺎد ا ﻛ ﻮ‬ ‫ا ﺎ‬ ‫وﻳ ا‬ ‫ا ﻮا‬ ‫ﻮ ﻳ ﻮا ﻧ ﻮ ا ﻤ ا‬ ‫ﺴ ا ﺎ‬

‫ﻤ ا‬

‫ﺣﻔ ﻧ ﻮ اﻟﺘ ﻴ ‪2017‬‬

‫ﺎن‬ ‫ﺎ‬

‫ﻤ‬ ‫ا ﻮا‬

‫ﻤ‬ ‫ا‬

‫ﻮ‬ ‫ﺴ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎن ﻤ‬ ‫ﺎد ا ﻛ ﻮ‬ ‫ﻳ‬ ‫ا ﺎ‬ ‫وﻳ ا‬ ‫ا ﻮا‬ ‫ﺎ ا ﻳ ا ﺎ ا ﺎ‬ ‫ا ﺎ‬ ‫ﻧﺴﻤ‬ ‫ا ﻳ‬ ‫ﻧ ﻮ ا ﻤ‬

‫ﻛ‬ ‫و ﺎ‬

‫وعن فئة الجودة وسالمة المريض‪ ،‬ذهبت جائزة‬

‫الصحة العامة في معرض تعليقها على حفل توزيع‬

‫باستخدام الحزمة” والتي تم استخدامها في كافة‬

‫تقديرنا لكوادرنا التي عملت بكل تفان وإخالص‬

‫نجوم التميز إلى مشروع “مكافحة إنتان الدم‬

‫حاالت تعفن الدم المشكوك فيها لدى المرضى‬

‫بمركز “عناية” للرعاية التخصصية بمستشفى‬

‫الرميلة‪ .‬وقد أدى التطبيق الناجح لهذا المشروع‬

‫في الحد من عدد المضاعفات والوفيات الناجمة عن‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫هاما لنعبر عن مدى‬ ‫منبرا‬ ‫الجوائز‪“ :‬يمثل هذا الحفل‬

‫في سبيل تحقيق رؤية مؤسسة حمد والمتمثلة‬

‫في تقديم أفضل خدمات الرعاية اآلمنة والفعالة‬

‫والحانية لكل مريض من مرضانا‪ .‬فهذه الجوائز تجسد‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫جماعيا بتقديم أفضل خدمات الرعاية إلى‬ ‫التزاما‬

‫مهددة للحياة‪ ،‬تنشأ‬ ‫مرضية‬ ‫إنتان الدم الذي يعد حالة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬

‫المريض من خالل تشجيع االبتكار والتأكد من أن‬

‫ردة فعل الجسم عند اإلصابة بعدوى حادة‪.‬‬

‫إجراء وقرار نتخذه”‪.‬‬

‫عندما تصاب أنسجة وأعضاء الجسم بأضرار ناجمة عن‬

‫كما نال مشروع “خدمة تنسيق الرعاية الصحية‪-‬‬

‫احتياجات المرضى تشكل محور األساس في كل‬

‫بدوره أوضح السيد ناصر النعيمي‪ ،‬نائب رئيس‬

‫مركز “نسمعك” لخدمة العمالء بجائزة المدير العام‬

‫تحسين الحصول على الرعاية الفعالة” جائزة نجوم‬ ‫ً‬ ‫تقديرا‬ ‫التميز عن فئة اإلنجاز التعاوني وذلك‬

‫إدارة الجودة بمركز خبرات ومشاركات المرضى‬

‫يهدف مركز “نسمعك” الذي أطلق في العام‬

‫والمعلومات في خدمة االسعاف‪ .‬في حين فاز‬

‫التكريمي خير فرصة للتعبير عن تقديرنا وامتناننا‬

‫الخاصة وجائزة نجوم التميز عن فئة تجربة المريض‪.‬‬ ‫‪ 2016‬الى اإلرتقاء بمستوى الخدمة المقدمة‬

‫للتحسينات التي أدخلت على إدارة العمليات‬

‫والموظفين والمدير المشارك لمعهد حمد لجودة‬ ‫ً‬ ‫قائال‪“ :‬وجدنا في هذا الحفل‬ ‫الرعاية الصحية‬

‫مشروع “رقمنة مستودعات مؤسسة حمد الطبية‬

‫لفرقنا المشاركة من مختلف أقسام مؤسسة‬

‫التواصل مع العمالء بما فيها مركز االتصاالت‬

‫بجائزة نجوم التميز عن فئة األداء التشغيلي وذلك‬

‫أسهمت في االرتقاء بجودة الرعاية التي نقدمها‬

‫والزوار المتواجدة في المستشفيات‪ .‬كما يرمي‬

‫المستودعات وسلسلة اإلمداد والتموين‪.‬‬

‫مسيرة العطاء والسعي الدائم إليجاد طرق جديدة‬

‫إلى المرضى والجمهور في مختلف نقاط‬

‫والموقع اإللكتروني ومراكز خدمة المرضى‬

‫هذا المركز إلى توفير وسيلة سهلة وفعالة‬

‫تتيح للمرضى توجيه استفساراتهم والتعبير عن‬

‫مخاوفهم ومالحظاتهم حول الرعاية التي يتلقونها‪.‬‬ ‫شهدت فئة الصحة توزيع العديد من الجوائز حيث‬

‫قدم مشروع “النهج التعاوني للفطام” الذي‬

‫نال جائزة نجوم التميز في الممارسة السريرية‪،‬‬

‫باستخدام حزمة أوراكل لألعمال اإللكترونية”‬

‫إشادة بالجهود التي ساهمت في تطوير إدارة‬

‫عن فئة التعليم‪ ،‬ذهبت جائزة نجوم التميز إلى‬

‫مشروع “تطوير ونضج رعاية إصابات الحوادث‬ ‫ً‬ ‫تقديرا لمساهماته في تعزيز قدرات‬ ‫بدولة قطر”‬ ‫مؤسسة حمد في مجال رعاية إصابات الحوادث‬

‫والحاالت الطارئة‪ .‬أما جائزة نجوم التميز عن فئة‬

‫حمد وما حققته من إنجازات هامة وقابلة للقياس‬

‫لمرضانا‪ .‬فهذه الجوائز هي قوة محفزة على متابعة‬

‫لتطوير خدمات الرعاية في دولة قطر”‪.‬‬

‫واختتم السيد النعيمي بقوله‪“ :‬لن نتمكن من‬ ‫إشاعة ثقافة ترتكز في أساسها على الرعاية‬

‫المتمحورة حول المريض والعمل الجماعي إال من‬

‫خالل التزام كوادرنا وجدها وسعيها المستمر إلى‬

‫ً‬ ‫برنامجا نجح في فطام المرضى الذين يعتمدون‬

‫البحوث‪ ،‬فقد فاز بها مشروع “المؤشرات الحيوية‬

‫تحقيق التميز على مستوى الدعائم الثالث التي‬

‫فيها أجهزة التنفس الميكانيكي وأنبوب فتحة‬

‫على البحوث المتمحورة حول فحص بسيط للعيون‬

‫والتعليم والبحوث‪ .‬أنا فخور للغاية بحرصنا الدائم‬ ‫ً‬ ‫عاما‬ ‫على تكريم موظفينا واالحتفال بالتزامهم‬

‫على التنفس الصناعي بصورة تدريجية بما‬

‫المسالك الهوائية لتعزيز قدرتهم على العيش في‬

‫استقاللية وتحسين نوعية حياتهم‪.‬‬

‫‪ l 110‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الجديدة للكشف المبكر عن الخرف” والذي يركز‬

‫كمؤشر لتشخيص اإلصابة المبكرة بالخرف‪.‬‬

‫وقالت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري‪ ،‬وزير‬

‫تقوم عليها مؤسسة حمد والمتمثلة في الصحة‬

‫بعد عام”‪.‬‬


‫ﺎدا ا ﺴ‬ ‫ﺘ‬

‫ﻤ‬

‫ﻤ ا‬ ‫وﻳﺴ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎدا ا ﺴ‬ ‫ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا ﻤ‬ ‫ﻳ‬

‫ﻳﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ ا‬

‫ﻛ اﻮ‬

‫ا‬ ‫ﺎﻳ‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫اﺴ‬

‫ﻤ ا ﺎ وا‬ ‫ا‬

‫ا ﻮﻛ‬

‫ﻧ ﻮ ‪400‬‬ ‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫د ا‬

‫ﻳﺎ‬

‫‪2000‬‬

‫ﻳ‬

‫ﻛ اﻮ‬ ‫وا‬

‫ﻳ‬

‫ا ﺴﺎ‬

‫ا‬

‫ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻤ‬ ‫ﺎ‬ ‫اﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ﻛ ﻣﻦ ‪ 3000‬ﻣﺮﻳ‬

‫ﻤ ا‬

‫ﻬﺮﻳﺎ‬

‫في مرحلة ما قبل السكري أو أنهم معرضون‬

‫بصورة كبيرة لخطر اإلصابة بالسكري لمساعدتهم‬

‫على فهم أهمية إجراء تغييرات على نمط حياتهم‬ ‫للحد من خطر اإلصابة‬ ‫اليومية وعاداتهم الغذائية‬ ‫ّ‬ ‫بالسكري”‪.‬‬

‫ﻳﺎ‬

‫ﺎد‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻧ ﻮ ‪600‬‬

‫من جانبه‪ ،‬قال البروفسور عبد البديع أبو سمرة‪،‬‬

‫رئيس إدارة الطب الباطني بمؤسسة حمد الطبية‬

‫يتم تشخيص حالة الشخص الطبيعي بأنه قد‬

‫دخل في مرحلة مقدمات السكري (مرحلة ما قبل‬

‫اإلصابة بالسكري) عندما تكون معدالت سكر الدم‬ ‫لديه أعلى من المستويات الطبيعية ولكنها لم‬ ‫تصل بعد لمستوى يمكن القول من خالله أنه‬

‫مصاب بالسكري بالفعل‪.‬‬

‫ويعد الوصول لهذه المرحلة بمثابة عالمة تحذيرية‬ ‫ُ‬

‫ومدير المعهد الوطني للسكري والسمنة وأمراض‬

‫هامة على زيادة خطر تعرض المريض لإلصابة‬

‫رعاية متعددة التخصصات للمريض في موقع واحد‬

‫دراسات بحثية لنتيجة مفادها أن قيام األشخاص‬

‫األيض‪“ :‬تعتمد هذه المرافق على منهجية تقديم‬ ‫بحيث تضمن تلبية كل احتياجاته الصحية‪ .‬ويمكن‬

‫للمرضى في هذه العيادات مقابلة األطباء‬

‫المتخصصين وإعادة صرف وصفاتهم الدوائية‪،‬‬

‫باإلضافة إلى الحصول على التثقيف الصحي حول‬ ‫كيفية االعتناء بأنفسهم ومتابعة مستويات سكر‬

‫الدم‪ ،‬والتعرف على العادات الغذائية الصحية‬

‫بالسكري من النوع الثاني‪ .‬وقد توصلت عدة‬

‫األكثر عرضة لإلصابة بالسكري من النوع الثاني‬

‫بإنقاص وزنهم وممارسة الرياضة بصورة معتدلة قد‬ ‫يجنبهم اإلصابة بهذا المرض أو يؤخر اإلصابة على‬

‫أقل تقدير‪.‬‬

‫وأردف قائال‪“ :‬على الرغم من أن العوامل الوراثية‬

‫واألنشطة البدنية المطلوبة لمريض السكري‬

‫قد تؤثر على فرص اإلصابة بالسكري من النوع‬

‫كما أوضح البروفسور أبو سمرة أن مؤسسة حمد‬

‫هذا الصدد‪ .‬يمثل نمط الحياة اليومي للفرد‬

‫على التوعية بالفوائد الكثيرة التباع نمط حياة صحي‬

‫وتدعم النتائج والبيانات المستقاة من العديد‬

‫للحفاظ على صحته”‪.‬‬

‫الطبية تعتمد منهجية أشمل ال تقتصر فقط على‬ ‫ً‬ ‫أيضا‬ ‫الرعاية المقدمة في المستشفيات‪ ،‬بل تركز‬

‫كاستراتيجية رئيسية للوقاية من السكري‪.‬‬

‫الثاني‪ ،‬فإن العوامل المرتبطة بالعادات الغذائية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫أيضا في‬ ‫كبيرا‬ ‫دورا‬ ‫ونمط الحياة اليومية تلعب‬

‫ا ﻳ ﻮ ﻤ‬ ‫ا ﱪو ﺴﻮ‬ ‫و ﻳ ا‬ ‫ﺴ ﻤ ا‬ ‫ا ﺎ‬ ‫وا ﺴﻤ و ا ا ﻳ‬ ‫ﺴ‬

‫دا ا‬ ‫اﻮ‬

‫رقم (‪ )311‬بمدينة حمد بن خليفة الطبية‪ ،‬ويقدم‬ ‫المركز الجديد منهجية رعاية شاملة ومتعددة‬

‫التخصصات لمرضى السمنة الذين يحتاجون لرعاية‬

‫وخاصة في ما يتعلق بالتغذية وممارسة‬ ‫وخياراته‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رئيسيا في تحديد وضعه الصحي‪.‬‬ ‫عامال‬ ‫الرياضة‪،‬‬

‫على أنماط حياتهم أو بحاجة إلى إجراء جراحات‬

‫السكري من النوع الثاني هو مرض يمكن تجنبه‬

‫وبمناسبة اليوم العالمي للسكري والذي يصادف‬

‫من التجارب اإلكلينيكية الدولية حقيقة أن مرض‬

‫طبية متخصصة أو دعم متخصص إلجراء تغييرات‬

‫السمنة والمناظير‪.‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫معقدا من حيث‬ ‫مرضا‬ ‫“يعد السكري‬ ‫ولفت بقوله‪ُ :‬‬

‫والوقاية منه‪ ،‬حيث يمكن أن يساعد إنقاص الوزن‬

‫‪ 14‬تشرين الثاني\ نوفمبر من كل عام‪ ،‬نظمت‬

‫بأمراض ومضاعفات أخرى على المدى الطويل‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫أساسيا‬ ‫عنصرا‬ ‫ولذلك فإن التثقيف الصحي يمثل‬

‫الرياضة على خفض فرص اإلصابة بالسكري‬

‫سلسلة من الفعاليات بهدف زيادة الوعي بمرض‬

‫قدرته على التسبب في إصابة مريض السكري‬

‫ضمن خطة الرعاية التي نقدمها لمريض السكري‬

‫في مؤسسة حمد الطبية‪ .‬يساعد التثقيف‬

‫والتوعية الصحية المرضى والجمهور على االهتمام‬

‫وتغيير العادات الغذائية وزيادة معدالت ممارسة‬

‫بشكل كبير”‪.‬‬

‫وقد ّ‬ ‫دشنت مؤسسة حمد الطبية خالل شهر‬ ‫ً‬ ‫رسميا المركز الوطني‬ ‫تشرين االول\ اكتوبر ‪2017‬‬

‫مؤسسة حمد الطبية وعلى مدار شهر كامل‬

‫السكري وعوامل الخطورة المؤدية لإلصابة بهذا‬ ‫المرض وتعريف الجمهور بأعراض هذا المرض‪.‬‬

‫وللمزيد من المعلومات حول حملة التوعية بمرض‬

‫بصحتهم بصورة أفضل والقيام بتغييرات على نمط‬

‫لعالج السمنة والذي يجمع في موقع واحد عدة‬

‫السكري لمساعدتهم على إدراك أهمية المحافظة‬

‫وذلك لتقديم خدمة مميزة ومتعددة التخصصات‬

‫في دولة قطر‪ ،‬يرجى زيارة الموقع اإللكتروني‬

‫مع المرضى الذين تم تشخيص حاالتهم بأنهم‬

‫يقع المركز الوطني لعالج السمنة في المبنى‬

‫‪WWW.hamad.qa‬‬

‫حياتهم اليومية لحماية صحتهم‪ .‬نعمل مع مرضى‬ ‫على مستويات طبيعية لسكر الدم‪ ،‬كما نعمل‬

‫عيادات كانت تقع من قبل في مرافق متعددة‬

‫تضمن سهولة تقديم رعاية متكاملة للمرضى‪.‬‬

‫السكري التي نفذتها مؤسسة حمد الطبية‬

‫والفحوصات المجانية للكشف عن مرض السكري‬

‫للمؤسسة على العنوان التالي‪:‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪113 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ﺑ‬

‫دا‬

‫اﻟﺨ‬

‫اﻟ‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ﻳﺮﻳﺔ‬

‫ا ﻤﻳ‬

‫ﻮﻟﻮ ﻴﺎ ا ﻌ ﻮﻣﺎت‬ ‫وتدريب المستخدمين بشكل يسمح لهم باستغالل‬

‫إمكانيات النظام لتحسين اإلنتاجية والتخلص من‬

‫العمل الورقي‪.‬‬

‫وبهدف تكامل المعلومات الطبية مع الموارد‬

‫البشرية في المؤسسة‪ ،‬وللمساعدة في التخطيط‬

‫االستراتيجي للموارد‪ ،‬تم تطبيق نظام (‪Cerner‬‬ ‫‪ )Clairvia‬في مؤسسة حمد الطبية الذي يعتبر‬

‫أحد أهم المشاريع التي قامت بتنفيذها إدارة‬

‫معلوماتية التمريض‪ .‬وكانت مؤسسة حمد سباقة‬

‫في تطبيق هذا النظام لتكون أول من ينفذه خارج‬

‫الواليات المتحدة األميركية‪ ،‬وبدأ تطبيقه بنجاح‬

‫في مستشفى الخور في األول من نيسان\‬

‫إبريل ‪2015‬م وتبع ذلك تطبيقه بالتدريج في‬

‫جميع مستشفيات المؤسسة من خالل خطة عمل‬

‫محكمة تضمن سالسة االنتقال للنظام‪.‬‬

‫يعمل (‪ )Cerner Clairvia‬على إدارة وتقييم‬

‫متطلبات العمل الخاصة باألقسام التمريضية‬

‫بواسطة البيانات المدخلة التي تتضمن ميزانية كل‬ ‫قسم وعدد الكادر التمريضي المتوفر والمرضى‬

‫المدخلين والمراجعين‪ ،‬ما يتيح إعطاء مؤشرات‬ ‫ا ﻛﻮ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎل‬

‫ا‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻛ ا‬

‫و‬

‫وا‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻮا‬

‫وﻮ‬ ‫و‬

‫ﻳ‬

‫ﻤ ﺎ‬

‫ﻮ ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ا ﻤ ﻳ‬

‫ا‬

‫ﻮ ا‬

‫ﻤ ﺎ‬

‫و ﻤ‬

‫د‬

‫ﻛ‬

‫ﻤ ﻳ‬

‫ﻤ ﺎا‬

‫ﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫وﻧ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﺴﺎ‬

‫ﺎ ﺎو‬

‫ﺎﻻ و‬

‫ا‬

‫ﺎل ا‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫و ﻮ‬

‫ﺎو‬

‫ﻧ‬

‫ﻳ ا‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ﻮ ﻮ ﺎا‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا ﻮا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫اد وا‬ ‫ل‬

‫ا‬ ‫ﺎ‬

‫ا ﺎ ا‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎﻻ‬ ‫ﻮا‬

‫ﻮ ﺎ‬

‫ا ﻤﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ ا‬

‫في نشر وتطبيق التكنولوجيا التي تؤدي إلى‬

‫تطوير مهنة التمريض‪ ،‬ما يسهم في تقديم عناية‬

‫تمريضية ذات جودة عالية‪ .‬الخطة االستراتيجية‬

‫الشاملة لإلدارة في مؤسسة حمد الطبية‬

‫ﻮا‬

‫تدعم التركيز على أبحاث المعلوماتية والتطوير‬

‫ﺎ‬

‫المعلومات للممرضين لتعزيز أفضل استخدام‬

‫ﻮ‬

‫ﺎﻧﺎ و ﻧ ﻤ‬ ‫ا ا‬

‫ﺎﻻ ا‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ومؤثرا في‬ ‫مهما‬ ‫دورا‬ ‫إن لمعلوماتية التمريض‬

‫المهني في مجال المعلوماتية الصحية وتكنولوجيا‬

‫للمعلومات الطبية والنظم التكنولوجية لتحسين‬

‫تقديم رعاية المرضى في مؤسسة حمد الطبية‪.‬‬

‫واعترافا بعمق برامج وأنشطة اإلدارة‪.‬‬ ‫ً‬

‫وقد تولت إدارة معلوماتية التمريض تطبيق‬

‫‪ l 112‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫المواد التعليمية تشمل نصوص وكتيبات وصور‬

‫وفيديوهات وغيرها‪ ،‬مخزنة بصيغة رقمية ويمكن‬

‫الوصول إليها عبر عدة وسائط‪ .‬أهم وسائل الوصول‬

‫لمحتويات المكتبة الرقمية هي الشبكات الحاسوبية‬ ‫وبصفة خاصة اإلنترنت‪ .‬وهي في متناول جميع‬

‫الممرضين والممرضات في مؤسسة حمد الطبية‪.‬‬ ‫إن استخدام تطبيقات معلوماتية التمريض ساهم‬ ‫في تذليل التحديات التي ينطوي عليها استخدام‬

‫بالمؤسسة‪ ،‬ومنها نظام المعلومات الطبية (نمط)‬ ‫الصحي بغرض تحسين خدمات المعلومات الصحية‪،‬‬

‫هذه الخدمات متطلعة إلى المستقبل بكل ما‬

‫وبالتعاون مع إدارة نظم المعلومات واالتصاالت‬

‫الرئيسي لخدمات الرعاية الطارئة والمتخصصة في‬

‫قطر ‪ -‬رائدة في مجال معلوماتية التمريض بإنشاء‬

‫اإلدارة بمبادرة هامة لتطوير مكتبة إلكترونية‬

‫لنظام المعلومات السريرية‪ ،‬وهي مجموعة من‬

‫التكنولوجيا في تغيير مفاهيم الرعاية التمريضية‬

‫المقدمة للمرضى أو مقدمي الرعاية‬ ‫سواء‬ ‫َّ‬ ‫الصحية‪ .‬كما قامت بتصميم النظام بما يراعي‬

‫إدارة كاملة ذات كوادر مؤهلة ومتخصصة لإلسهام‬

‫لتقديم الرعاية الطبية لكل مريض‪ .‬كما قامت‬

‫العديد من األنظمة داخل المؤسسة بشكل كامل‬

‫تحسين الرعاية العالجية‪ ،‬وبدونه ال تكتمل الرعاية‬ ‫ولقد كانت مؤسسة حمد الطبية ‪ -‬المزود‬

‫صورة رسوم بيانية توضح المعلومات الالزمة‬

‫التقنيات في قطاع التمريض لتحسين النتائج‬

‫إلنتاج أداة لتجميع وتحليل وبث المعلومات للقطاع‬

‫التمريضية على الوجه المطلوب‪.‬‬

‫لرؤساء األقسام إلدارة جداول أوقات العمل في‬

‫متطلبات كل مستشفى وبما يتبع قوانين وأنظمة‬ ‫إدارة الكادر التمريضي المتبعة في المؤسسة‬

‫العالجية للمرضى كما ساعد على فهم دور‬

‫وطرق تقديمها‪ .‬وتقوم اإلدارة بتقديم جميع‬

‫يحمله من تطورات ال تحصى تبشر بإحداث نقالت‬

‫ثورية في الطريقة والكفاءة التي تقدم بها الرعاية‬ ‫الصحية لخدمة الهدف األول من تطوير القطاع‬

‫الصحي وهو الرعاية المثلى للمريض‪.‬‬


‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎد‬

‫ﻮﺳ اﻟﺘﺨﻴﻴ‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫اﻻ‬

‫ﺴ‬

‫اا ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ادا‬ ‫و‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤ ا‬

‫ﻳ ا ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫وا‬

‫ﺴ‬

‫د‬

‫ا‬

‫ﻤ ا‬

‫وا ﺴ‬

‫ﻤﺎ ا‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻛ‬ ‫ا‬

‫ﺎل ا‬

‫ا‬

‫ﺎد‬

‫ﺎل ا‬ ‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎل ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ ا ﻮا‬ ‫ﻮا‬

‫ﺎد‬

‫ﻳ ا ﺎ‬

‫وا دا ﻳ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﺎﻳ‬

‫و‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ‬

‫ﺳﻴ‬

‫ﻟ ﻌﺎ اﻟﺜﺎﻣﻦ‬

‫ﻮ‬

‫ا ﻮا‬

‫اﺴ‬

‫اﻻ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺴ و‬

‫وﻛﺎﻧ ا‬

‫ﻤﺎ‬

‫ﻤ ا‬

‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ﻳ‬

‫ﻳ وا‬ ‫ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻤ‬

‫ﺎا‬

‫وأكد السيد علي عبدالله الخاطر حرص مؤسسة‬

‫حمد الطبية على إقامة العيادة الطبية في منطقة‬ ‫سيلين خالل فترة التخييم كل عام في اطار‬

‫مسؤوليتها تجاه توفير الخدمات الصحية لجميع‬

‫سكان الدولة‪ ،‬حيث تقوم العيادة بدور هام في‬

‫خدمة مرتادي الشاطئ ومرتادي التخييم بمنطقة‬ ‫سيلين‪.‬‬

‫ً‬ ‫قائال‪“ :‬توجد العيادة في‬ ‫السيد علي الخاطر أوضح‬ ‫ُ‬ ‫واجهة الشاطئ في نفس الموقع الذي أقيمت‬ ‫فيه خالل األعوام الثالثة الماضية‪ ،‬مما يسهل‬

‫اﺴ‬

‫ا‬

‫ا ﺎ‬

‫حول مواعيد العمل في العيادة والتجهيزات‬

‫الطبية المتوفرة بها‪ ،‬أوضح الدكتور حامد غريب‪،‬‬

‫المسؤول الطبي عن “ عيادة حمد الطبية لموسم‬

‫التخييم “ في سيلين أن العيادة تفتح أبوابها كل‬ ‫ً‬ ‫عصرا‪ ،‬وحتى يوم‬ ‫يوم خميس عند الساعة الثالثة‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ ا‬

‫ً‬ ‫وفقا لطبيعة الحالة‪.‬‬ ‫اإلسعاف أو اإلسعاف الطائر‬ ‫من جانب آخر‪ ،‬أكد السيد صالح المقارح المري‪،‬‬ ‫مساعد المدير التنفيذي لخدمة اإلسعاف‬

‫للفعاليات وخطط الطوارئ بمؤسسة حمد الطبية‬

‫أن تغطية اإلسعاف مستمرة بمنطقة سيلين‬

‫على مدار ‪ 24‬ساعة طوال أيام األسبوع‪ ،‬حيث‬

‫مهمة توفير خدماتها العالجية واإلسعافية ألي حالة‬

‫مساء‪ ،‬وذلك في‬ ‫السبت عند الساعة الخامسة‬ ‫ً‬ ‫كل أسبوع في نفس المواعيد من الخميس إلى‬

‫تتواجد بشكل دائم سيارتي إسعاف اعتياديتين‬

‫الطبية أثناء موسم التخييم في منطقة سيلين‪،‬‬

‫ً‬ ‫مشيرا إلى أن‬ ‫نهاية شهر نيسان\ أبريل المقبل‪،‬‬

‫الحاالت المرضية من مناطق الـكثبان الرملية الى‬

‫منطقة سيلين وخور العديد خالل فترة التخييم”‪.‬‬

‫ويتوافر بجانبها مهبط الطائرات التي تستخدم‬

‫العادية أو مهبط األسعاف الجوي حسب الحاجة‪ ،‬أما‬

‫واختتم السيد علي الخاطر تصريحه بتوجيه الشكر‬

‫يتم نقل الحاالت الحرجة إلى المستشفى‪ .‬ويوجد‬

‫والسبت) وأيـام األجازات المدرسية والمناسبات‬

‫والمستمر للعيادة الطبية التابعة لمؤسسة حمد‬

‫تحت إشراف المسؤول الطبي للعيادة‪.‬‬

‫سيارات‪ ،‬والدفع الرباعي إلى ‪ 4‬سيارات باإلضافة‬

‫واالسعاف واالداريين في العيادة‪ .‬ودعا الخاطر‬

‫وقال د‪ .‬غريب أن العيادة تضم جميع التجهيزات‬

‫طارئة لدى مرتادي الشاطئ‪ .‬ونحن نجدد التزام‬ ‫مؤسسة حمد الطبية السنوي بافتتاح العيادة‬

‫وتقديم خدماتها الطبية واإلسعافية لجميع رواد‬

‫الجزيل لوزارة البلدية والبيئة على دعمها الدائم‬ ‫الطبية بسيلين‪ ،‬كما شكر فريق العمل الطبي‬

‫جميع رواد المنطقة التباع إجراءات األمن والسالمة‬

‫وأخذ الحيطة والحذر‪ ،‬والعمل بإجراءات الوقاية من‬

‫الحوادث واإلصابات واألمراض المحتملة‪.‬‬

‫السبت طوال فترة التخييم التي تستمر حتى‬

‫العيادة تستقبل جميع الحاالت المرضية والطارئة‪،‬‬

‫لنقل الحاالت المرضية البسيطة إلى العيادة‪ ،‬كما‬ ‫بالعيادة طبيب وممرض طوال ساعات افتتاحها‬

‫من أجهزة طبية وأدوية لعالج الحاالت الطارئة التي‬ ‫ً‬ ‫غالبا إصابات‪ ،‬أما الحاالت الحرجة فيتم نقلها‬ ‫تكون‬ ‫على الفور إلى المستشفى عن طريق سيارات‬

‫باالضافة الى سيارتي إسعاف دفع رباعي لنقل‬ ‫عيادة سيلين أو الى موقع سيارة االسعاف‬

‫أيام العطلة األسبوعية (عصر الخميس والجمعة‬

‫فقد تم زيادة عدد سيارات اإلسعاف العادية إلى ‪6‬‬ ‫إلى توفير خدمة األسعاف الجوي ومسعفي‬

‫الحاالت الحرجة‪ .‬وأكد السيد صالح المقارح المري أنه‬ ‫تم التنسيق مع الجهات المعنية المختلفة بالدولة‬

‫لضمان تقديم أعلى معايير السرعة والجودة لخدمة‬

‫المرضى والمصابين‪.‬‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪115 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ﻌﺎﻟﻴﺎت ﻮﻋﻮﻳﺔ‬

‫ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫ا ﻮﻛ‬

‫ﺎﺳ ﺔ اﻟﻴﻮ اﻟﻌﺎ ﻲ‬

‫ﺎ ﺤﺔ اﻟ‬

‫ﺔ‬

‫الوطني للسكري والسمنة وأمراض األيض‬ ‫ً‬ ‫مؤخرا‬ ‫بمؤسسة حمد الطبية قد تم افتتاحه‬

‫بهدف الوقاية من األمراض المرتبطة بزيادة الوزن‪،‬‬ ‫ً‬ ‫تماشيا مع ما نصت عليه االستراتيجية‬ ‫وذلك‬ ‫ويعد هذا األمر بالغ األهمية في‬ ‫الوطنية للصحة‪ُ .‬‬

‫قطر بشكل خاص لما تواجهه من تحديات صحية‬

‫ترتبط بوجود بعض أعلى معدالت انتشار أمراض‬ ‫األيض الناتجة عن اإلصابة بالسمنة والسكري‪.‬‬ ‫وأشار الدكتور باشا في حديثه عن فعاليات‬

‫اليوم العالمي لمكافحة السمنة‪ ،‬إلى أن برنامج‬

‫الفعاليات تتضمن ورش عمل في ثالثة مواقع‬

‫من مستشفى الوكرة وذلك بهدف رفع مستوى‬ ‫الوعي الصحي بالسمنة واألمراض المصاحبة لها‪،‬‬

‫وعوامل الخطورة‪ ،‬وسبل الوقاية منها وخدمات‬ ‫الدعم المتوافرة للمرضى‪.‬‬

‫شارك في هذه الورش أخصائيو جراحة السمنة‬

‫واألطباء والكوادر التمريضية العاملة في قسم‬

‫ﻳﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ ﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﺴﻤ‬

‫ﺴ‬ ‫ا‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ و‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﺴ‬

‫ﻤ‬

‫ﻮن ا ا‬

‫ا ﻮﻛ‬

‫ا ﻮ ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ل‬ ‫ﺎ‬

‫ﻧ ﺎ ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻧﺎ‬

‫ا‬

‫ﻧ‬ ‫ﺴ‬

‫ﺴ‬

‫ﺎ‬

‫ﻤﻮ‬ ‫ﻳ ا ﺎ‬

‫ا ﻮ‬ ‫اﻛ‬

‫اﻻﻧﺴﺎن‬

‫ا ﻮﻛ ا ﺎ‬ ‫ا ﻮ ا ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺴ ﻤ ا‬ ‫ا ﺴﻤ‬ ‫ﺎ‬

‫اا ﺎ‬

‫ً‬ ‫مشددا على‬ ‫إدخال تغييرات اجتماعية وشخصية‪،‬‬

‫وأخصائيو التغذية العالجية والعالج الطبيعي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫قائال‪“ :‬يستهدف هذا الحدث‬ ‫وتابع الدكتور باشا‬

‫اليوم العالمي لمكافحة السمنة وتركز على نشر‬

‫لمستشفى الوكرة من خالل منصات توعوية‬

‫ﺎ‬

‫أهمية الفعاليات التوعوية التي تنظم بمناسبة‬

‫ﺎ ﺴﻤ‬

‫المعرفة بالسمنة وسبل تفاديها‪.‬‬

‫ﺎ‬

‫“السمنة مرض مزمن بحسب تعريف منظمة‬

‫الصحة العالمية وغيرها من المنظمات الدولية‬

‫من جهته‪ ،‬أكد الدكتور محمد رضوان‪ ،‬استشاري‬

‫السمنة والجراحة األيضية بمستشفى الوكرة أن‬

‫في قسم جراحة السمنة بمؤسسة حمد الطبية‪،‬‬ ‫أن العادات الغذائية غير الصحية مثل استهالك‬

‫أعلى مستويات النجاح في معالجة السمنة‬

‫من خالل جراحات السمنة التي قد تؤدي في‬

‫وقامت الفرق المعنية بتوفير التثقيف الصحي‬

‫الجراحية واتباع نمط عيش صحي لتفادي استعادة‬

‫في مراجعة الطبيب لمتابعة حالتهم بعد العملية‬

‫الوزن بعد فقدانه”‪.‬‬

‫الممكن تفادي زيادة الوزن المفرطة من خالل‬

‫‪ l 114‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫عشوائية لقياس مستوى السكر في الدم‪.‬‬

‫بالمعلومات حول األنظمة الغذائية الصحية مع‬

‫بأن المركز الوطني لعالج السمنة التابع للمعهد‬

‫ﻳ‬

‫ً‬ ‫أيضا‬ ‫كتلة الجسم وتركيبته‪ .‬كما سيقوم الطاقم‬

‫خضوعه للعملية‪ .‬من المهم للمرضى أن ينتظموا‬

‫الوجبات السريعة وقلة النشاط البدني هما من‬

‫‪2017‬‬

‫شارك في الفعاليات من خالل اجراء القياسات‬

‫للمرضى وأفراد أسرهم بالتعاون مع أخصائيي‬

‫بدوره شدد الدكتور معتز باشا‪ ،‬مدير خدمات‬

‫المسببات الرئيسية لظهور السمنة إال أنه من‬

‫اإلشارة إلى أن طاقم التمريض بالمستشفى‬

‫المرضية حيث قال‪“ :‬يمكن معالجة العديد من‬

‫أمراض خطيرة مثل أمراض القلب والشرايين‪،‬‬

‫الشحم بالدم‪ ،‬ومشاكل العقم”‪ .‬وأوضح الدكتور‬

‫الصحي ونشر المعلومات حول السمنة”‪ .‬تجدر‬

‫بأخذ العالمات الحيوية للمرضى وإجراء فحوصات‬

‫بعض الحاالت إلى شفاء المريض بشكل تام بعد‬

‫محمد الشريف‪ ،‬اختصاصي الغدد الصماء والسمنة‬

‫يتم توزيعها في أماكن مختلفة لتوفير التثقيف‬

‫جراحات السمنة هي إحدى الوسائل التي حققت‬

‫المعنية بمكافحة البدانة‪ .‬وتنشأ السمنة عن عوامل‬

‫السكري من النوع ‪ ،2‬ارتفاع ضغط الدم‪ ،‬فرط‬

‫البالغين والمراهقين والحوامل المراجعين‬

‫المرتبطة بالسمنة مثل الطول والوزن ومؤشر‬

‫األمراض األيضية بما فيها سكري النوع الثاني‬

‫جينية وبيئية وتعتبر من األسباب الرئيسية لظهور‬

‫الجراحة والمثقفون الصحيون للمريض وعائلته‬

‫الجراحة األيضية والسمنة بمؤسسة حمد الطبية‬

‫التغذية والعالج الطبيعي بتزويد الزوار‬

‫التشديد على أهمية ممارسة التمارين الرياضية‬

‫بصورة يومية وااللتزام بها كاستراتيجية لمكافحة‬ ‫ً‬ ‫أيضا عرض توضيحي‬ ‫السمنة‪ .‬تخلل البرنامج‬ ‫ومحاضرات وجلسة نقاش مفتوح كما تم توزيع‬

‫الهدايا التذكارية على المشاركين‪.‬‬


‫محاور وموضوعات المؤتمر‪ ،‬ولتعظيم االستفادة‬

‫من التجارب الدولية في المجال الطبي‪ ،‬حيث‬

‫ُروعي تنوع المتحدثين‪ ،‬حيث شملت قائمة المؤتمر‬ ‫محاضرات شارك فيها نخبة من الخبراء البارزين‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ودوليا‪ .‬على‬ ‫محليا‬ ‫والمتميزين في المجال الطبي‬ ‫الصعيد المحلي شملت قائمة المشاركين أطباء‬

‫من مؤسسة الرعاية الصحية‪ ،‬ووزارة الصحة العامة‪،‬‬

‫ومؤسسة حمد الطبية وجامعة قطر‪ ،‬وكلية وايل‬

‫كورنيل قطر‪ ،‬ومركز سدرة للبحوث‪ ،‬وكلية كاليجاري‬ ‫للتمريض‪ .‬أما على الصعيد الدولي فقد شارك‬

‫أطباء من الواليات المتحدة االمريكية‪ ،‬والمملكة‬

‫المتحدة‪ ،‬وايرلندا‪ ،‬وكندا ‪ ،‬والكويت ولبنان‪ ،‬إضافة‬

‫إلى ذلك هناك أربع ورش عمل تمحورت حول‪ ،‬عمل‬

‫الكفاءة الثقافية‪ ،‬وتحديد وتشخيص الطفل المصاب‬ ‫بالتوحد‪ ،‬والمهارات الجراحية الصغرى‪ ،‬وفحص الركبة‬ ‫والكتف‪ .‬وقد تم اختيار هذه الورش لما لها من‬

‫أهمية وذات عالقة بالممارسات الطبية وتعزيز‬

‫مهارات وقدرات مقدمي الرعاية الصحية على العمل‬

‫بفعالية في المجتمعات المتنوعة‪.‬‬

‫د‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫بمؤسسة الرعاية الصحية االولية‪ ،‬قالت إن المؤتمر‬

‫الشاملة للمرضى وأسرهم‪ ،‬باإلضافة إلى العمل‬

‫المبكر لسرطان الثدي واألمعاء بمؤسسة الرعاية‬

‫والعالج القائم على األدلة لألمراض الشائعة في‬

‫ذات الكفاءة العالية لتغطية احتياجات القطاع الصحي‬

‫خاللها الكشف المبكر عن سرطان األمعاء في‬

‫الدولية التي تركز على صحة األسرة والمجتمع‬

‫المهنية والتدريب والتطوير الطبي والمهني‬

‫الدكتورة شيخة أبو شيخة‪ ،‬مديرة برنامج الكشف‬

‫الصحية األولية‪ ،‬قدمت ورقة عمل ناقشت من‬

‫قطر‪ ،‬الفتة إلى أن التشخيص المبكر للمرض يحقق‬

‫يعتبر فرصة للتعرف على احدث طرق التشخيص‬ ‫الرعاية الصحية األولية‪ ،‬وعلى أفضل الممارسات‬

‫وتعزيز الصحة والوقاية من األمراض‪.‬‬

‫على جذب المزيد من القوى العاملة المتخصصة‬

‫وتقليل التكلفة المادية‪ ،‬والتأكيد على بناء القدرات‬

‫المستمر‪ ،‬إلى جانب االهتمام باألبحاث العلمية حول‬

‫كما يعتبر المؤتمر فرصة لمقارنة التطورات في‬

‫الرعاية الصحية األولية‪ .‬وكذلك تم اإلشارة إلى أن‬

‫من رؤية قطر الوطنية ‪ 2030‬فكان من أهم الركائز‬

‫ممارسة الرعاية األولية‪ .‬وأشارت إلى أن المؤتمر‬

‫فالمبادرات الجديدة ستكفل كفاءة النظام‪ ،‬مثل‬

‫توفر مجتمع صحي‪ ،‬ونظام رعاية متطور‪ .‬وقالت إن‬

‫لتحسين جودة الخدمات الصحية وتعزيز سالمة‬

‫ما نسبته ‪ 90%‬من فرصة حياة للمصاب‪ .‬وأشارت‬

‫إلى أهمية الكشف المبكر والتي تأتي انطالقا‬

‫االهتمام بالعنصر البشري وهذا لن يتحقق إال إذا‬

‫نسبة الوفاة من سرطان األمعاء تشكل ‪ 17%‬من‬

‫جميع السرطانات‪ ،‬الفتة إلى جهود مؤسسة الرعاية‬ ‫الصحية األولية في الكشف المبكر عن سرطان‬

‫األمعاء ورفع الوعي بين أفراد المجتمع إلى جانب‬

‫أن برنامج الكشف‬ ‫التوعية بسرطان الثدي‪ ،‬موضحة َّ‬ ‫ّ‬ ‫المبكر المنظم عن سرطاني الثدي واألمعاء يعتبر‬

‫مجال تدريب القوى العاملة وبناء القدرات في‬

‫سلط الضوء على أحدث االبتكارات والمبادرات‬ ‫المرضى في الرعاية الصحية‪.‬‬

‫وخلص المؤتمر إلى العديد من النتائج الهامة ومنها‪:‬‬

‫تمكين وتعزيز دور الرعاية األولية في مجال الصحة‪،‬‬

‫من خالل المزيد من االستثمار في الرعاية األولية‬

‫وتطرق المؤتمر إلى أهمية جمع‬ ‫والبحوث والحلول‪.‬‬ ‫ّ‬

‫األول على مستوى منطقة الخليج العربي‪ ،‬حيث تم‬

‫معلومات حول القطاع الصحي بمختلف وحداته من‬

‫فوق للرجال والسيدات‪ ،‬وللفئة العمرية من ‪ 45‬سنة‬

‫وإعداد تقارير دورية سنوية تأخذ بعين االعتبار النتائج‬

‫بهم وتحريضهم إلجراء الكشف عن سرطاني‬

‫بشكل مباشر في التخطيط السليم والتركيز على‬

‫إعداد قاعدة بيانات للفئة العمرية من ‪ 50‬سنة فما‬

‫مقدمي الخدمات الصحية من خالل رصد البيانات‬

‫تكنولوجيا المعلومات تعتبر إلزامية لتحسين الخدمة؛‬

‫الصحة اإللكترونية‪ ،‬واالستشارات عن بعد‪ ،‬وما إلى‬ ‫ً‬ ‫وأخيرا يجب أن يكون ضمان الجودة واالعتماد‬ ‫ذلك‪.‬‬

‫ومقدمو الرعاية الصحية جميعهم موجهين للمريض‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫تحديا لجميع‬ ‫تشكل النتائج التي خرج بها المؤتمر‬ ‫المعنيين بالقضايا الصحية في دولة قطر‪ ،‬وهي‬

‫تتعلق باألشخاص العاملين على مستوى المجتمع‬

‫المحلي والوطني واإلقليمي والعالمي‪ .‬وهناك‬

‫عدد من األدوات المتاحة في قطر والتي يمكن‬

‫أن توفر األساس الالزم للبدء بالعمل وفق هذه‬ ‫ً‬ ‫فورا‪.‬‬ ‫التوصيات‬

‫التغير بين الفترة الزمنية‪ ،‬ما يساهم‬ ‫الصحية ومعامل‬ ‫ّ‬

‫الجدير بالذكر أن المؤتمر الدولي للرعاية الصحية‬

‫إطارات عمل معينة بحسب األولويات التي عكستها‬

‫ً‬ ‫إشراقا»‪ ،‬جاء بمشاركة ممثلي‬ ‫صحة ومستقبل أكثر‬

‫التي عكست دور الدولة في إنعاش المجال الصحي‬

‫يعد‬ ‫نموذج طب األسرة في النظام الصحي‪ ،‬حيث ّ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رئيسيا على مستوى النظام الصحي‬ ‫استثمارا‬

‫وعمان وبريطانيا وكندا وغيرهم‪،‬‬ ‫مثل الكويت ُ‬

‫الصحية المنتشرة على مستوى الدولة‪ .‬اما الدكتورة‬

‫المرضى للخدمات الصحية‪ ،‬مع نموذج الوقاية وتعزيز‬

‫فما فوق لسرطان الثدي للسيدات بهدف االتصال‬

‫األمعاء والثدي‪.‬‬

‫وأكدت أهمية المؤتمر على اعتباره من المؤتمرات‬

‫وتطوير نوعية الخدمات المقدمة في المراكز‬

‫نوره المطوع‪ ،‬رئيسة قسم التدريب اإلكلينيكي‬

‫المعلومات المتكاملة‪ .‬كما تم التأكيد على أهمية‬

‫لضمان التكلفة الميسورة‪ ،‬وتعزيز إمكانية وصول‬

‫الصحة وتقديم المشورة والعالج من خالل الخدمات‬

‫األولية‪ ،‬والذي نُ ظم تحت عنوان «مجتمعات أكثر‬ ‫دول عديدة على المستوى اإلقليمي والدولي‬

‫وبمساهمة خاصة من وزارة الصحة العامة وجهات‬

‫أخرى من ذوي العالقة المعنيين‪ .‬كما شهد المؤتمر‬

‫تفاعل العديد من العلماء والخبراء في هذا المجال‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫أساسيا لنجاحه‪.‬‬ ‫عامال‬ ‫وشكل‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪117 l 2017‬‬


‫ﺴﺎ‬

‫ا‬

‫ﺴ ا‬

‫ﺮ اﻟ‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ا و‬

‫ﻟ ﺮﻋﺎﻳﺔ اﻟ ﺤﻴﺔ ا‬

‫ﻟﻴﺔ‬ ‫المهني المستمر‪ .‬وأوضحت أن المؤتمر يعتبر‬

‫ً‬ ‫حيويا لتبادل المعرفة وتسهيل المناقشات‬ ‫منتدى‬ ‫حول أفضل الممارسات‪ ،‬ما يعزز صحة ومعافاة‬

‫األشخاص عبر توفير خدمات الرعاية الصحية الشاملة‬

‫والمستمرة‪ ،‬وخلق بيئة حاضنة للعلم والبحوث بين‬

‫المختصين والخبراء‪ ،‬وسوف يضع في نهاية المطاف‬

‫األسس للتطورات المستقبلية في الرعاية الصحية‬ ‫األولية على الصعيد الدولي‪ ،‬وأكدت أن المؤتمر‬

‫والمعرض المصاحب له‪ ،‬والذي استمر على مدى‬

‫ثالثة أيام‪ ،‬يهدف الى تعزيز مكانة الرعاية الصحية‬ ‫األولية وطب األسرة كنموذج أساسي لقاعدة‬

‫الرعاية في النظام الصحي الحديث واستعراض أبرز‬

‫المستجدات والمخرجات العلمية الطبية ضمن إطار‬

‫بناء على نتائج بحثية والدالئل العلمية‪،‬‬ ‫الرعاية األولية ً‬ ‫ا ﻮ‬

‫وﻳ ا‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ‬ ‫ا و‬

‫ا‬

‫ا و‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا و‬

‫ا‬

‫ا و‬

‫ﺎد ا ﻛ ﻮ‬

‫ا ﺎ‬

‫ﻧ ﻤ‬

‫ﺴ‬

‫ا ا ﺎ‬

‫ا و‬

‫و‬

‫توفير رعاية أولية عالمية المستوى‪ ،‬وبما يساعد‬

‫ﻤ ا ﻮا‬

‫ﺴ ا‬

‫ﺎ ﺎ ا‬

‫ﺎﻛ و‬

‫ا دو ﺎ و ﺎد‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎن‬

‫ا و‬

‫ﺎﻳ‬

‫ﻮ ﻛ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ دول ا ﺎ‬

‫ﺎل ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫ﺎﻳ‬

‫‪900‬‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎﻳ‬

‫حضر االفتتاح سعادة وزيرة الصحة العامة‪ ،‬إضافة إلى‬ ‫عدد من مسؤولي الوزارة ومسؤولي مؤسسة‬

‫الرعاية الصحية األولية‪ ،‬ومسؤولي مؤسسة حمد‬

‫الطبية‪ ،‬وعدد من مسؤولي الرعاية الصحية األولية‬

‫في عدد من الدول الخليجية والعربية ومختلف دول‬

‫العالم‪.‬‬

‫وفي تصريح لسعادتها بهذه المناسبة‪ ،‬أوضحت‬

‫سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري‪ ،‬وزير الصحة‬

‫من جانبها‪ ،‬قالت الدكتورة مريم عبد الملك مدير‬

‫مؤسسة الرعاية الصحية األولية في تصريحات على‬

‫دون الحاجة للجوء إلى المستشفيات‪.‬‬

‫وقال السيد مسلم النابت مساعد مدير عام‬

‫عام مؤسسة الرعاية الصحية األولية‪ ،‬إن دولة قطر‬ ‫ً‬ ‫جهودا ملحوظة لضمان تقديم التميز في‬ ‫بذلت‬

‫للرعاية الصحية األولية إن المؤتمر الدولي للرعاية‬

‫مع رؤى وتطلعات حضرة صاحب السمو الشيخ‬

‫الصحية األولية في تبني خدمات متميزة على‬

‫ً‬ ‫تماشيا‬ ‫خدمات الرعاية الصحية لجميع مواطنيها‪،‬‬

‫تميم بن حمد آل ثاني أمير البالد المفدى وقيادته‬

‫الرشيدة‪ ،‬التي تحث على بذل جهود وطنية لجعل‬ ‫ً‬ ‫مجتمعا أكثر صحة‪.‬‬ ‫قطر‬ ‫وأضافت‪ :‬شهد سمو األمير الوالد‪ ،‬الشيخ حمد‬ ‫بن خليفة آل ثاني‪ ،‬إطالق أول خمس سنوات‬

‫من استراتيجية الصحة الوطنية‪ ،‬وقاد البالد نحو‬

‫التنمية في مجال الرعاية الصحية من خالل تقديم‬

‫إطار عملي لبناء نظام صحي ناجح مما يسهم في‬

‫“نود‬ ‫تلبية احتياجات سكان دولة قطر‪ .‬كما تابعت‪ّ :‬‬

‫ومسؤولي الرعاية الصحية األولية في العالم‪،‬‬

‫الماضية وال تزال تمنحه للرعاية األولية”‪.‬‬

‫هذا المجال‪ .‬كما أكدت سعادتها حرص مؤسسات‬

‫الدكتورة مريم لفتت الى أن انعقاد المؤتمر الدولي‬

‫الصحية األولية في أي منظومة صحية‪ ،‬ويعكس‬

‫القطاع الصحي على التطوير المستمر‪ ،‬والتعرف‬

‫باإلضافة إلى رفع مستوى التوعية والتنويه بأهمية‬

‫ً‬ ‫عددا أكبر من المرضى في الحفاظ على صحتهم‬

‫العامة‪ ،‬أن المؤتمر الدولي للرعاية الصحية األولية‬

‫من خالل مناقشة االستراتيجيات الحديثة في‬

‫بالخدمات الصحية والتطوير المستمر لخدماتها‪،‬‬

‫أنماط الحياة الصحية لبناء مجتمعات منتجة‪.‬‬

‫التنويه وتقديم الشكر الجزيل لوزارة الصحة العامة‪،‬‬

‫يمثل فرصة ثمينة لتبادل الخبرات مع مختصي‬

‫وتجسيد التزام مؤسسة الرعاية الصحية األولية‬

‫على الدعم المستمر الذي قدمته طوال السنوات‬

‫هامش فعاليات اختتام أعمال المؤتمر الدولي‬

‫الصحية األولية جاء للتأكيد على دور مؤسسة الرعاية‬

‫مستوى مراكزها الصحية المنتشرة على مستوى‬

‫الدولة‪ ،‬كأولوية في إستراتيجيتها لتحقيق أعلى‬

‫مستويات الرضى للمرضى‪ ،‬التي باتت محل تقدير‬ ‫ً‬ ‫نظرا لتطور الخدمات وآلية‬ ‫من كافة المواطنين‬ ‫تقديمها المتميزة والتي تنبثق من رؤية للواقع‬

‫ودراسة متطلبات وأولويات واحتياجات المواطنين‪.‬‬ ‫وأكد النابت أن المؤتمر الدولي للرعاية الصحية‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫كبيرا حول الرعاية الصحية من‬ ‫تفاعال‬ ‫األولية شهد‬

‫قبل الخبراء والمشاركين‪ ،‬وهذا يدل على حرص‬

‫واهتمام مؤسسة الرعاية الصحية األولية بالخدمات‬ ‫في هذا المجال النابعة من رؤية القيادة الرشيدة‬

‫لدولة قطر والتي تولي أهمية كبيرة لصحة ورعاية‬

‫كافة المتواجدين على أرض الدولة‪ ،‬مثمنا اإلشادة‬

‫التي حظي بها المؤتمر من قبل المشاركين لحسن‬

‫التنظيم وأهمية القضايا التي نوقشت خالل‬

‫على أحدث الخبرات العالمية‪ ،‬بما يسهم في تطوير‬ ‫ً‬ ‫عالميا‪.‬‬ ‫النظام الصحي وفق أفضل المعايير المتبعة‬

‫للرعاية الصحية األولية يؤكد على مدى أهمية الرعاية‬

‫المؤتمر والذي يضع دولة قطر على خارطة الدول‬

‫االستراتيجية المتمثلة في استقطاب وتطوير‬

‫المؤتمر كان قد ناقش على مدى ثالثة أيام ‪60‬‬

‫أساس الخدمات الصحية‪ ،‬حيث تحرص دولة قطر على‬

‫العاملين الصحيين والكوادر الطبية وتطويرها‬

‫وقالت سعادتها إن الرعاية الصحية األولية تعتبر‬

‫‪ l 116‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫الموارد البشرية المتخصصة عن طريق تنمية قدرات‬

‫المتطورة في هذا المجال‪.‬‬

‫ورقة عمل محلية وعالمية‪ ،‬حيث قامت اللجنة‬

‫العلمية للمؤتمر باتباع معايير ومنهجية علمية لتحديد‬


‫اﻧﻮا ﻣﺘﻌ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫اﻮ ﻮ‬ ‫دا ﻛﻮ‬

‫ﺎﻧ‬

‫ﻮﻧ‬

‫ﺮاﺣﺔ‬ ‫إﺳﺘ ﺎ‬ ‫ﺘ ﻔ ا‬ ‫ﻋ ﺎ ا‬ ‫اﻟ ﺣﺔ ﻗ ﺮ‬

‫ا ﺴ‬ ‫وﻳ‬

‫ﻛﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ا ﺴ‬

‫اﻟﻌ ﻳ ﻣﻦ ا ﻋﺮا‬

‫ﺎ ﻮ‬ ‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫يوجد بعض األنواع للقدم المسطحة لدى األطفال منها‬

‫القدم الفسيولوجية المسطحة المرنة وهي نوع من األشكال‬

‫الطبيعية للقدم‪ ،‬والقدم المسطحة غير المرنة وهي حالة‬

‫مرضية تسبب العديد من األعراض التي تحتاج إلى عالج‪.‬‬

‫ﺎل‬

‫ﻋﻼ‬

‫اﻟﺘﻲ ﺤﺘﺎ إ‬

‫الممكن أن يصحح الكعب نفسه من خالل رفع الطفل قدميه‬

‫على أطراف األصابع في حالة القدم مسطحة المرنة وال‬

‫يتحقق ذلك في حالة القدم المسطحة غير المرنة‪ .‬اما بالنسبة‬

‫للعالج‪ ،‬فان األطفال الذين تقل أعمارهم عن الـ ‪ 10‬سنوات‬ ‫فهم ليسوا بحاجة للعالج بتدخل الجراحي كما أن العالج‬

‫الطبيعي والعالج الدوائي والمكمالت الغذائية التي تحتوي‬

‫على فيتامين “د” ليس لها فائدة بالنسبة لهذا المرض‪.‬‬

‫من الممكن رؤية القدم المسطحة المرنة في بعض حديثي‬

‫الوالدة والتي تتكون نتيجة لدهون زائدة تغطي قوس القدم‬

‫لدى األطفال وتمنع ظهوره وهناك العديد من األطفال يعانون‬ ‫من تسطح القدم‪.‬‬

‫ً‬ ‫(وراثيا)‪ ،‬كما يعتقد أنه‬ ‫اسباب تسطح القدم يظهر في العائلة‬

‫شائع في األطفال الذين يعاونون من السمنة وبشكل عام‬

‫األطفال الذين لديهم شواهد على االرتخاء العام في أربطة‬

‫الجسم‪ .‬يتم تشخيص تسطح القدم بالكشف اإلكلينيكي عن‬

‫طريق الطبيب المتخصص والذي يقوم بإيجاد الفارق بين القدم‬

‫ذات التغيرات الفسيولوجية المرنة وبين القدم ذات التغيرات‬ ‫المرضية غير المرنة أو القاسية‪.‬‬

‫وبشكل عام يستطيع األهل والطبيب المختص مالحظة ما‬

‫ﻻﻳ‬ ‫ﻮ‬ ‫ا‬ ‫ﻣﺎ ﺑ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻌ ﻳ‬

‫ا ﺎ‬ ‫ﺔﻟ‬

‫ا ا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻧ ﺮ‬

‫ﻔﺎ ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺤﺔ ا ﺮﻧﺔ ﻳ‬

‫ﺑﺘﻐﻴ اﻟﺤﺬاء‬

‫اء ﺑ ﺎﻧﺔ ﻟ ﺤﺬاء ﺣﻴ ﻟﻮﺣ ﻋ‬

‫ﻣﻦ اﺳﺘﺨ اﻣﻬ‬

‫ﺑﺎﻹ ﺎ ﺔ إ‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫ا‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎل‬

‫ﻛﻮﻧﻬ ﺑﺎ‬ ‫ءا‬

‫ﺮﻳﻦ‬

‫ﻔﺎ‬

‫ﻴ‬

‫اﻟ‬

‫ﻲ اﻟﺜ ﻦ ﻣﻦ ا‬

‫ﻧﻔ ﻬ ﺑ‬

‫ا‬

‫ﻦ‬

‫ﻮ‬

‫ﺤﺔ‬

‫ﻳ ﺮ ا‬

‫ا ﺘﻼ ﻬ ﻋﻦ‬

‫الخيار الوحيد المتوفر لتصليح تسطح القدم القاسية هو عمل‬

‫قوس عن طريق التدخل الجراحي ويتم عمله لألطفال الذين‬

‫ً‬ ‫مصابا بها‪ ،‬وذلك من خالل األعراض التي تبدو‬ ‫إذا كان الطفل‬

‫تبلغ أعمارهم أكثر من أحدى عشرة سنة‪ .‬العمليات الجراحية‬

‫يسبب مالمستها لسطح األرض‪ ،‬كما أن من‬ ‫داخل القدم‬ ‫ّ‬

‫الطبيب الجراح مناقشتها مع الوالدين‪.‬‬

‫واضحة من خالل الوقوف؛ من أبرز األعراض وجود ميالن من‬

‫المختلفة ال تخلوا من األعراض الجانبية ولذلك يجب على‬

‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪119 l 2017‬‬


‫ﺎل‬

‫ﻮا‬

‫ﻻ‬

‫ﻟ ﻦ ﺣﺘ‬ ‫ن‬

‫ﻻ‬

‫و‬

‫ا ﻮا‬

‫دﻧ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﻣﺮا اﻟ‬ ‫ا ﺘ ﺎ‬ ‫اﻟﻐ اﻟ ﺎﻤء‬

‫ﺮ‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ ا ﻤ وﻻ‬

‫ﺎ‬

‫ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫وا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮن وا ﻮ ﺴ ول‬

‫ا‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫واد‬

‫ا‬

‫وواد‬

‫ﻮل ﻧ‬

‫ﻮل ن ا‬ ‫ا ا‬

‫ا‬

‫ﻳ‬

‫ﻛ‬

‫وا‬

‫ﺎ ﺎ د‬

‫و‬

‫ا ﻤ‬

‫ﻮ‬ ‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ﻛ‬

‫ن‬

‫ﻳ‬

‫ا ﻮل‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫العديد من الدراسات العالمية الى أن مؤشر السكر يرتفع‬

‫بشكل كبير بعد تناول التمر‪.‬‬

‫ﻮ‬

‫ﻛﺎن‬

‫ا‬

‫وانخفض بشكل أكبر مع تناول كأس من اللبن‪ ،‬ولكن يجب أن‬

‫ا‬

‫و ﻮ‬

‫ا ﺴ ال ا‬ ‫اﺴ‬

‫تشمل محبة النخيل والتمر الوطن العربي في مشرقه‬

‫هذه المحبة‪.‬‬

‫وا‬

‫ﻳ‬

‫و‬

‫وقال الشاعر ظافر الحداد‪:‬‬ ‫ﻛﺎ‬

‫وا‬

‫وا ﺴ ال ﻮ‬ ‫ﻮ ﻮ ﺎ‬

‫نﻳ‬

‫ا ﺴﺎن ﻳ‬

‫ﺴ‬

‫وو ﺎ‬

‫ﺎ‬ ‫ا ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻧﺴﺎن ن ﻳ ﻮن‬ ‫ا ﻤ‬

‫ا ﻳ‬

‫ﻳﺴ‬

‫ا ﺎﻻ‬

‫اﺴ‬

‫نﻳ ﻛ ا ﻤ‬

‫رغم أن هناك العديد من أنواع التمور والتي تختلف في مقدار‬ ‫ما تحتويه من السكر إال أن معظمها يحتوي على كمية كبيرة‬

‫منه‪ .‬إن نسبة السكريات في التمر تتجاوز ‪ 75%‬ومعظم هذه‬

‫‪ l 118‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫أنواع متعددة من التمر عند األصحاء والسكريين‪ .‬إن أرقام‬

‫مؤشر السكر في تلك الدراستين كانت مشجعة‪ .‬ولكن عدد‬ ‫ً‬ ‫قليال كما أن هذه النتائج تتعارض مع العديد‬ ‫المشاركين كان‬

‫البعيد على حدوث الداء السكري وعلى تطور مضاعفاته‬

‫وعلى دوره في ضبط سكر الدم أو عدمه‪.‬‬

‫ا‬

‫رغم أن التمر طعام غني بالسكريات‪ ،‬إال أن غناه باأللياف مع‬

‫وجود نتائج لدراسات حديثة تشير الى انخفاض مؤشر السكر‬ ‫عند تناول التمر (وهو ما يدعو الى دعمه بإجراء دراسات‬

‫كبيرة) باإلضافة الى التراث العاشق لهذه الثمرة تجعلني أقول‬ ‫أن من المعقول السماح بتناول ‪ 3-4‬تمرات مرتين الى ثالث‬

‫ﺎ ﻳ ﻤ ﺎ وﻳ‬

‫ﻳ‬

‫العربية‪ ،‬فقد أظهرت انخفاض مؤشر السكر (‪ )46‬عند تناول‬

‫تشمل عددا أكبر من المرضى وبحاجة كذلك الى دراسات‬

‫الشيوخ الروماني حول حروبه في بالد الغال‪:‬‬

‫ﻳ‬

‫السكريين‪ .‬أما الدراسة الثانية‪ ،‬التي أتت من جامعة اإلمارات‬

‫سريرية تظهر فائدة او ضرر تناول التمور بكثرة على المدى‬

‫فقديما قال يوليوس قيصر في إحدى رسائله الى مجلس‬ ‫اﻻﻧﺴﺎن‬

‫نالحظ أن الدراسة أجريت على األصحاء وليس على المرضى‬

‫من الدراسات العالمية‪ .‬إننا في الحقيقة بحاجة الى دراسات‬

‫قال أمير الشعراء شوقي‪:‬‬ ‫ﻤ ﻮ‬

‫تقول إن مؤشر السكر كان عال جدا (‪ .)103‬ولكن‪ ،‬دراستان‬

‫حديثتان من دولة اإلمارات العربية المتحدة أشارتا الى انخفاض‬ ‫حجر في إحدى مقاالته‪ ،‬كان مؤشر السكر منخفضا (‪)45-35‬‬

‫ومغربه وفي قديمه وحديثه‪ .‬وقد قيل الكثير من الشعر حول‬

‫ا‬

‫وكذلك‪ ،‬فإن األرقام التي أتت من جامعة أورغون األميركية‬

‫مؤشر السكر‪ .‬في الدراسة األولى التي أشار لها الدكتور‬

‫قال أبو العالء المعري حين زار بغداد‪:‬‬ ‫ﺎ و ﻧﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺣ‬

‫الى زيادة في معدل سكر الدم بعد الطعام‪ .‬كما أشارت‬

‫و ﻮﻛ‬ ‫ﺎ‬

‫ﻮاﺑ‬

‫السكريات هي من السكروز‪ ،‬ويؤدي تناول كمية كبيرة منها‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮا ﻮ‬

‫و‬

‫ﻳ‬

‫اﻟﺤﺮﻳﺔ ﺤﺘﺎ ا‬

‫و‬

‫نا ﻤ ﻳ ﻮ‬

‫اﺴ‬

‫ا ﻤ‬

‫مرات يوميا‪.‬‬

‫وقد قال تعالى في كتابة العزيز‪:‬‬

‫وﻛ ﻮا وا‬ ‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮا وﻻ‬

‫ﻮا ﻧ ﻻ ﻳ‬

‫ا‬


‫ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪121 l 2017‬‬


‫ﻧﻮ‬

‫ﺴ‬ ‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﺮا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ﺎ وا‬

‫ﺣﻮ اﻟ ﻴ ﻟﺔ اﻟ‬

‫ا‬

‫اﻟﺮﻳﺎ‬

‫ﺎ‬

‫الكورتيزون لدى الرياضيين‪ ،‬وإساءة استخدام‬ ‫األدوية‪ ،‬واالستثناءات العالجية‪ ،‬والمكمالت‬ ‫الغذائية وعالقتها بالمنشطات‪.‬‬

‫وقد كشف خبراء اسبيتار خالل الجلسة الرابعة‬

‫عن أحدث العالجات المستخدمة في مجال الطب‬ ‫الرياضي ومن بينها العالج باستخدام البالزما‪،‬‬

‫والميزوثيرابي‪ ،‬والعالجات التجميلية غير الجراحية‬ ‫باستخدام الحقن الدوائية‪ ،‬واستخدامات األدوية‬ ‫الوهمية للمساعدة على التماثل للشفاء‪.‬‬ ‫ا‬

‫ﻧ‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﻤ‬

‫ﺴ‬

‫ا‬

‫ﺎد‬ ‫د‬

‫وا‬

‫ﻛ‬

‫ا‬

‫ا ول ﻮل ا‬ ‫ﻤ‬

‫ا‬

‫ﻮ ا‬

‫ا ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫و ﺎﻳ ا ﻳﺎ‬

‫ﻧ‬

‫وا‬

‫وا‬

‫من خالل خمس جلسات‪ ،‬حيث ناقش الخبراء في‬

‫من الجلسات حول الفرص التعليمية في مجال‬

‫في الوقت الراهن حول االستخدامات الدوائية‬

‫في الفرق الطبية الرياضية‪ ،‬وما يتوجب على‬

‫الجلسة األولى قائمة من الموضوعات المتداولة‬

‫و ﻮ‬

‫ﺎﻻ‬

‫ا‬

‫ﺎ ﺎﻻ‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫الذي عقد على مدار يوم كامل‪ ،‬موضوعات عدة‬

‫في عالج الرياضيين‪ ،‬والتعامل مع األدوية في‬

‫ا‬

‫ﺎﻳ ا‬

‫صيادلة المجتمع معرفته فيما يخص الدواء‬

‫عالج الحاالت الشائعة لدى الرياضيين‪ ،‬واستخدامات‬

‫ومسكنات األلم‪.‬‬

‫للخارج‪ ،‬وكذلك التحديات التي يواجهها الصيادلة‬

‫تناول المشاركون خالل المؤتمر موضوعات تتعلق‬

‫شهدت الجلسة الثانية نقاشات حول التغذية‬

‫ابتكار نموذجا لتحسين الممارسات الصيدالنية‪،‬‬

‫لدى الرياضيين‪ ،‬والذي يعاني منه قرابة ‪ 83%‬من‬

‫المتعلقة بهذا المجال‪ .‬وشارك خبراء اسبيتار‬

‫المكمالت الغذائية في مجال الرياضة‪ ،‬واألبحاث‬

‫بمفاهيم العالج الدوائي للرياضيين‪ ،‬وكيفية‬

‫الصيدلة والطب الرياضي‪ ،‬والدور الحيوي للصيادلة‬

‫والرياضة‪ ،‬كما ُخصصت جلسة كاملة لمناقشة‬

‫العقاقير المضادة لاللتهابات‪ ،‬والمضادات الحيوية‪،‬‬

‫ا ﺎ ا وا‬

‫وفي نهاية المؤتمر‪ ،‬شارك الخبراء في عدد‬

‫التعامل مع األدوية خالل سفر الفرق الرياضية‬ ‫خالل البطوالت الرياضية الكبرى‪.‬‬

‫والمكمالت الغذائية‪ ،‬ونقص الحديد وفيتامين (د)‬

‫وقالت الدكتورة منال الزيدان‪ ،‬مديرة ادارة الصيدلة‪،‬‬

‫الرياضيين المحليين‪ .‬كما تناولت الجلسة كذلك تأثير‬

‫في العالم حول الصيدلة والطب الرياضي‪ ،‬وهو‬

‫كذلك خالل جلسات المؤتمر‪ ،‬الفائدة التي حققها‬

‫العالمية الرائدة لمستشفى اسبيتار في مجال‬

‫والجهات المختلفة لتبادل األفكار حول مفاهيم‬

‫الدوائية في عالج الرياضيين وإسهامات اسبيتار‬

‫المحظورة في الرياضة‪ ،‬ومكافحة المنشطات‬

‫العاملين في مجال الرعاية الطبية‪ .‬االستخدامات‬

‫الضوء على موضوعات هامة كدور قطر والتزامها‬

‫عالوة على المعارف والمهارات األساسية‬

‫المستشفى خالل سعيه االرتقاء بالممارسات‬

‫في عدد من األبحاث العالمية لدعم قدرات‬

‫الدوائية في عالج الرياضيين‪ .‬تناول المؤتمر‪،‬‬

‫وﻳ ﺎ‬ ‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻳ ﺎد‬

‫ا‬

‫ا ﻳﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺎ‬

‫ا ﻮ ا ﺎ‬

‫ﺴ‬

‫ا ﻮ ﻮ ﺎ ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﻮ ا واﻻ‬ ‫ﺎل ا‬

‫ﻧﻮ ﻤﱪ‬ ‫ا‬

‫ﻛ‬

‫ﺎ‬

‫ا‬

‫ﻤﺎ ﺎ ﺎ‬ ‫ا ﺎ ا‬

‫وا‬

‫ﺎل ا‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺎ‬

‫وا‬

‫ﺎ‬

‫و‬

‫ﻧ‬ ‫د‬

‫وورش العمل التي تواصلت من الساعة الثامنة‬

‫‪ l 120‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫على الصعيد العالمي‪ .‬كما سلط المشاركون‬

‫بمكافحة المنشطات‪ ،‬وناقشوا استخدامات‬

‫ﻮا‬

‫ﺎل ا‬

‫ﻮﻳ ﺎ‬

‫يوفر ملتقى مثاليا للخبراء والباحثين من اسبيتار‬

‫الصيدلة والطب الرياضي ومناقشة موضوعات‬ ‫هامة كاالستخدامات الدوائية لدى الرياضيين‬

‫لألغراض العالجية أو لتحسين األداء‪ ،‬وكيفية تعزيز‬ ‫التعاون بين العاملين في هذا الحقل لتحسين‬

‫الرعاية الطبية المقدمة للرياضيين‪.‬‬

‫و‬

‫ﺎ‬

‫ﺎا‬

‫صباحا وحتى الخامسة مساء‪ ،‬وتفاعل المشاركون‬

‫والرعاية الطبية المناسبة في فترة ما بعد‬

‫المؤسسات المحلية والدولية مع المتحدثين خالل‬

‫بالرنين المغناطيسي في فحوصات القلب‬

‫من المتخصصين والباحثين من عدد من‬

‫وشملت فعاليات المنتدى مجموعة من الجلسات‬

‫‪2017‬‬

‫التغذية الرياضية‪ ،‬باإلضافة إلى موضوع العقاقير‬

‫في اسبيتار‪ ،‬إن هذا المؤتمر يعد األول من نوعه‬

‫جلسة خاصة لألسئلة واإلجابة عليها‪.‬‬

‫الجراحة‪ .‬كما ناقش المنتدى استخدامات التصوير‬

‫لدى الرياضيين‪ ،‬وتشارك الخبراء الحديث خالل‬ ‫الجلسات حول أهمية الوقاية من اإلشعاع‬

‫وكان من بين أهم الموضوعات التي تطرق لها‬

‫خالل التصوير المقطعي‪ ،‬واختبارات التصوير‬

‫باألشعة واستخداماتها في فحص الرياضيين‪،‬‬

‫لألعضاء الداخلية والعظام واألنسجة الرخوة‬

‫إصابات الرباط الصليبي بالتدخل الجراحي‬

‫التقنيات ثالثية األبعاد‪.‬‬

‫المنتدى أحدث التطورات في مجال التصوير‬

‫وتحديد المسار العالجي المناسب في عالج‬

‫التشخيصية المستخدمة في تكوين صور األشعة‬

‫واألوعية الدموية وإعادة تركيبها باستخدام‬


29 JAN – 1 FEB 2018 DWTC, Dubai, UAE

Where the healthcare world comes to do business

103,000+ Healthcare & Trade Professionals 159 Countries Represented 19 Medical Conferences JOIN THE REGION’S LARGEST HEALTHCARE EVENT 3 easy ways to book your stand:

arabhealth@informa.com Supported by:

+971 4 407 2797

www.arabhealthonline.com Organised by:

life sciences exhibitions


‫ﻧﻮ‬

‫ﺎد ا‬

‫ﻳ‬

‫ا‬

‫ﻬ‬

‫ﺎ‬

‫ﻳ‬

‫ﺨﻴ ﻴﺔ ﻣﺘ‬

‫ﻛ ا‬

‫ﻣﺔ‬

‫العامة للمجموعة للرعاية الطبية والمستشفى‬

‫األهلي‪ ،‬حيث عمل المستشفى على تجهيز‬

‫المركز بكادر طبي متميز‪ ،‬وخبرة عالمية واسعة‬

‫في أمراض القلب التشخيصية والجراحية مدعومة‬ ‫بكادر تمريضي متخصص في العناية المركزة‪.‬‬ ‫أجهزة تشخيصية متقدمة‬

‫د‬ ‫ﺎ ا‬ ‫اﺴ‬ ‫ﺘ ﻔ‬ ‫إ ﺘﺘﺎ ﻋﻴﺎ‬ ‫ﺑﺎﻟﻮﻛﺮ ﻗﺮﻳ ﺎ‬ ‫ا‬

‫تمت إضافة أجهزة تشخيصية جديدة ومتقدمة‬

‫لتسهيل عمل األطباء لتشخيص المريض بشكل‬

‫دقيق‪ ،‬مثل جهاز اختبار الجهد المجهز بأدوات‬

‫متقدمة لقياس آلي للضغط وقياس مستوى‬ ‫األوكسجين في الدم‪ ،‬وجهاز الموجات فوق‬

‫الصوتية وأجهزة المناظير لفحص القلب عن طريق‬ ‫المريء‪ .‬كما تم العمل على إعادة تجهيز وحدة‬

‫العناية القلبية المركزة ووحدة العناية القلبية اللتين‬ ‫تحتويان على عشر ُغرف بأحدث األجهزة المتطورة‬

‫لمراقبة حالة المرضى‪ ،‬حيث تتصل كل هذه األجهزة‬ ‫بأجهزة مراقبة مركزية خارج غرف المرضى‪ ،‬حتى‬

‫يتمكن األطباء وطاقم التمريض من متابعة حالة‬ ‫المريض بشكل مستمر ودقيق‪.‬‬

‫وقد تمت إضافة مختبر وغرف جديدة للقسطرة‬

‫القلبية مجهزة بأجهزة تشخيصية وتصويرية عالية‬ ‫الكفاءة كأجهزة الرنين المغناطيسي وأجهزة‬

‫الموجات فوق الصوتية‪ ،‬مشيرا إلى الخدمات التي‬

‫يقدمها قسم القلب‪ ،‬التي ال تقتصر فقط على‬

‫عمليات القسطرة بل تشمل إجراء عمليات القلب‬ ‫المفتوح وجراحة األوعية الدموية بأحدث األساليب‬

‫العلمية والتقنيات التكنولوجية‪.‬‬

‫‪ 17‬د‬

‫ا‬

‫ل ﺎ‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا دا‬

‫ا‬

‫ﺎد ا‬

‫وا‬

‫ﻤﺴ‬

‫وا ﺴ‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ا ﺴ‬

‫ﺎﻳ ا‬ ‫د‬

‫ﻮ‬

‫ا‬

‫وا‬

‫وا ﻛ ﻮ‬

‫ﺎ‬

‫دا‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا‬

‫ﻤﻮ‬

‫الجيهاني‪ ،‬بشرح مفصل للحضور عن األجهزة‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ﺎ‬

‫ﺎ‬

‫ﻧ ﺎ‬

‫أوضح الدكتور عبد الرزاق الجيهاني أن مركز األهلي‬ ‫للقلب بات يستغرق فقط ‪ 17‬دقيقة إلنقاذ‬

‫ﻛ‬

‫الحديثة المستخدمة في المركز كجهاز جهد القلب‬ ‫المتطور المرتبط بجهاز متقدم لتحليل ضربات‬

‫أن المعايير العالمية‬ ‫المصاب بالجلطة‪ ،‬بالرغم من َّ‬

‫ا‬

‫في كلمته على هامش أعمال المؤتمر الصحفي‬

‫المطلوب إلنقاذ المريض وإعادته للحياة‪”.‬‬

‫ﺎﻳ‬

‫القلب‪ .‬وفي هذا اإلطار أعلن السيد العمادي‬

‫الذي عقد عقب افتتاح المركز رسميا‪ ،‬افتتاح عيادة‬

‫متكاملة للمستشفى األهلي في منطقة الوكرة‬

‫أن‬ ‫تمنح للطاقم الطبي حتى ‪ 90‬دقيقة‪ ،‬أي َّ‬ ‫الطاقم في األهلي يعمل بأقل من ُخمس الوقت‬ ‫ولفت الدكتور الجيهاني حول ارتفاع معدالت‬ ‫أن المستشفى‬ ‫السمنة بأمراض القلب‪َّ ،‬‬

‫قريبا‪ ،‬ترتبط بالمستشفى األهلي عبر الساتاليت‪،‬‬

‫األهلي وضع خطة تعنى بالتقارب ما بين األطباء‬

‫وقد قام سعادة الشيخ عبد الله بن ثاني وعدد‬

‫األطفال‪ ،‬وعيادات األسنان‪.‬‬

‫وعلى أثره تم إنشاء وحدة تعتبر هي األولى على‬

‫واالستشاريين في المستشفى األهلي‪ ،‬بجولة‬

‫أن افتتاح مركز‬ ‫وأشار العمادي في حديثه إلى َّ‬ ‫ً‬ ‫تحقيقا لألهداف اإلستراتيجية‬ ‫األهلي للقلب يأتي‬

‫ﻛ ا‬

‫من أعضاء مجلس اإلدارة وعدد من األطباء‬

‫في المركز؛ وقام بدوره الدكتور عبد الرزاق‬

‫‪ l 122‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫ﻳ‬

‫‪2017‬‬

‫وتقدم جملة من الخدمات كالباطنية‪ ،‬وعيادات‬

‫والمعالجين في السكري‪ ،‬وبين أطباء القلب‪،‬‬

‫مستوى الخليج تُ عرف بـ”وحدة القلب واختالل‬

‫الغدد الصماء”‪ ،‬والهدف منها هو عالج المريض‬

‫المصاب بالقلب أو السكري في وحدة متخصصة‪.‬‬


‫‪2016‬‬ ‫))(‪%‬א&‪(%‬‬ ‫‪(, 84‬א*‬ ‫‪٢٠١٥‬‬ ‫)ﻳﻮﻧﻴﻮ(‬ ‫ﺣﺰﻳﺮان‬ ‫ﻳ‬ ‫‪ l 124‬ﻛﺎﻧﻮ ا‬

‫‪2017‬‬

The Arab Hospital Magazine issue 135  
The Arab Hospital Magazine issue 135