Page 1


‫تلخيص كتاب هكذا علمتني‬ ‫الحياة‬

‫الدكتور مصطفى السباعي‬

‫‪1‬‬


‫مقدمة الطبعة الرابعة‬ ‫الحمد هلل والصالة والسالم على رسول اهلل‪ ،‬أما بعد‬ ‫ف إ إإظم العنمإإ إإاق م إ إإم البإإ إإاف إإ إإدر اهلل الب إ إ إ ب إإ إإار م فإ إ إ ح إإ إإا م‪ ،‬وقإإ إإد‬

‫إ إإد الب إ إ إ بع إ إإد ممإإ إإا م أ إ إ إإعافا‬

‫م إ إإاع ا عمإ إإا إ إإام ف إ إ أ إ إإام م ومإ إإم إ إإذنق أس إ إ ا با السإ إإباع ‪ ،‬ون ش إ إ أدل علإ إإى لإ إإذ مإ إإم اب إ إ‬ ‫"‬

‫إإ ا‬

‫ا علم ب الح اة"‬

‫و اببا‬

‫ا جمعبا ف جم‬

‫ما وجدبا مم الم الش خ ف‬

‫ا المو وع‬

‫وقإ إإد اب إ إإا الببع إ إإاا الس إ إإاب ا ح إ إإاي ل إ إإى ال إ إإر م إ إإم العبا إ إإا‬ ‫بظعادة البنر ف‬

‫ل لذ ف‬

‫إ إإر أم الن إ إإروت ل إ إإم إ إإم موا إ إإا‪ ،‬ف مب إ إإا‬

‫ه الببعا‪ ،‬وا ا عدلبا لما و عبا المبا ب م حاصر م [ ]‬

‫وصلى اهلل على س دبا محمد وآل وصحب وسلم‪ ،‬وآخر دعوابا أم الحمد هلل رب العالم م‬

‫ر الشاو ش‬ ‫ب روا رة رب‬

‫ال اب ‪ 1416‬ه‬

‫‪ 1995/8/26‬م‬

‫‪2‬‬


‫مقدمة القسم الثاني‬ ‫فن الطبعة السابقة ‪:‬‬ ‫أمإ إإا بعإ إإد‪ ،‬فظببإ إإا ب إ إ ب إ إ م إ إإد ال إ إإار ال إ إإر م‪ ،‬مإ إإا وجإ إإدباه مإ إإم ال سإ إإم ال إ إإاب مإ إإم إ إإاب " إ إ ا‬ ‫علم ب الح اة"‪ ،‬و و ال سم ال‬

‫ب‬

‫المذلت رحما اهلل عل‬

‫وقد بب ال سم األول ف ح ا رحم اهلل‪ ،‬ف ببع األولى لدى م با (دار الدعوة)‬ ‫و ر البلب على ال سم ال اب ‪ ،‬مم أحباب األس ا واخواب وم در علم وف ل‬ ‫وقإ إإد أ إ إ با ل إ إ ا ال سإ إإم مجموعإ إإا م إ إإانا‪ ،‬إ إإام قإ إإد ب إ إإا المذلإ إإت رحم إ إ اهلل ف إ إ أ إ إإام ابإ إإا ع بإ إإر أ إ إإام‬ ‫حول ف مس رة أم با‬ ‫و إ إ ا بإ إإال ش إ إإذ‪ ،‬مإ إإم ف إ إإل اهلل عل إ إإى الوالإ إإد والوالإ إإدة والول إ إإد‪ ،‬و لعلإ إإذ إ إإا أخإإ إ‬

‫إ إ ر مإ إإا قالإ إ إ ف إ إ ال س إ إإم‬

‫األول ال رة ‪ 701‬حا عبوام ‪:‬‬ ‫ا ولد الصغ ر‬ ‫" إ إإا ول إ إإد الص إ إإغ ر! إ إإرى حإ إ إ م ص إ إإبل رج إ إإال م لب إ إإا بلب إ إإذ الواج إ إإب أم حم إ إإل المس إ إإذول ا‪ ،‬أ إ إإوم فإ إ إ‬ ‫صت العامل م ؟ أم وم ف صت جما ر الغافل م ؟‬

‫"‬

‫و إ إ إإوم األ حسإ إ إإام اتم بجم إ إ إ م إ إ إإانا والإ إ إإده‪ ،‬ولعلبإ إ إإا ف إ إ إ‬

‫لإ إ إإذ بعإ إ إإو‬

‫ال ص إ إ إ ر ال إ إ إ‬

‫أصإ إ إإاب إ إ إ ه‬

‫ال ب لمدة بو لا‪ ،‬وآخر دعوابا أم الحمد هلل رب العالم م‬ ‫ر الشاو ش‬ ‫ب روا ‪ 12‬رب‬ ‫‪3‬‬

‫اتخر ‪ 1398‬إ‬


‫بسم اهلل الرحمن الرحيم‬ ‫مقدمة المؤلف‬ ‫الحمإإإد هلل ال إ إ‬

‫قإإإدر إ إإل ش إ إ ق ف حسإإإم قإ إإدره‪ ،‬واب ل إ إى اإلبسإ إإام بمإ إإا س إ إره وم إ إا سإ إإوذه ل حسإ إإم ف إ إ‬

‫الحال م ش ره صبره‬ ‫وبع إ إد ف إ إ ه خب إ إراا بإ إإدأا سإ إإج ل ا وأبإ إإا ف إ إ مس ش إ إ ى المواسإ إإاة بدمشإ إإم ف إ إ ش إ إ ر‬

‫ال عإ إإدة مإ إإم عإ إإام‬

‫‪ 1381‬إ الموافم لش ر ب سام مم عام ‪ 1962‬م‬ ‫إ إ إإام م إ إ إإم الم إ إ إإرو‬ ‫خوابر ال‬

‫لم م ل‬

‫أم أق إ إ إإت م إ إ إإب ار ع إ إ إإم ال اب إ إ إإا‪ ،‬ل إ إ إإون أبإإ إ إ وج إ إ إإدا ب سإ إ إ إ مس إ إ إإوقا ل إ إ إإى س إ إ إإج ل‬ ‫دف‬

‫ات وارد ا‬

‫إ إإم إ إإادرا المس ش إ إ ى ف ابعإ إإا سإ إإج ل إ إ ه الخ إ إوابر ف إ إ ف إ إراا م بعإ إإا ابإ إإا إ إإدفعب‬

‫ل إ إإا مباسإ إإباا‬

‫األحداث‬ ‫لى أم جم مب ا قدر ات‪ ،‬أر ا مم الخ ر بشر ا رجاق الب‬ ‫ل إ إ إإد دوب إ إ إإا إ إ إ إ ه الخإإ إ إوابر م إ إ إإا وردا‪،‬‬

‫و ال ائدة م شاق اهلل‬

‫إ إ إإر مر ب إ إ إإا ون مبوب إ إ إإا‪ ،‬ف إ إ إإد ب إ إ إإا أرى المبن إ إ إإر ف إ إ إإوح‬

‫بالخإإإابرة أو ب إ إ ر ف دوب إ إإا‪ ،‬إ إإم أرى مبن إ إ ار آخإ إإر ف إ إ دوم مإإإا خبإ إإر ل إ إ‬ ‫مإ إإا م إ إإى مإ إإم ح إ إإا‬ ‫مخ لبا بع‬ ‫واب إ إ‬

‫لإ إ إ إ‬

‫عل إ إإا عل إ إ ‪ ،‬و بإ إإا أح ابإ إإا أ إ إ ر‬

‫م إ إ البإ إإاف ف إ إإب مإ إإا اس إ إ دا مإ إإم جإ إإارب مع إ إإم‪ ،‬و إ إ ا جإ إإاقا إ إ ه الخ إ إوابر‬

‫ا ببع‬

‫بمإ إإا أقإ إإدم إ إ ه ال جإ إإارب لمإ إإم عإ إإاش ف إ إ م إ إإل‬

‫ب عوم ب ا‬ ‫‪4‬‬

‫ربإ إإا وأ إ إإدافبا ومبامحبإ إإا وم ا سإ إإبا ف إ إإذنق ال إ إ م‬


‫إ إ ا وقإإإد ابإ إإا خ إ إوابر ال إ إ أقإإإدم أ ر إ إإا ال إ إإوم ف إ إ‬ ‫نروفبا الس اس ا‪ ،‬فجرد ا مم‬ ‫ببإإ إ لس إ إإا فإإ إ‬

‫إ إ ا ال إإإاب مم وجإ إإا بخ إ إوابر س اس إ إ ا أوحإ إإا ب إ إإا‬

‫ه الخوابر انج ماع ا‬

‫إ إ إ ه الخإإ إوابر ف لس إ إإوفا ون ح م إ إإا ون م إ إ إ ار بع إ إإد الغ إ إإور فإإ إ الوص إ إإول ل إ إإى الح إ إإائم‪ ،‬و‬

‫ل بب صاحب جارب عمل ا ف الح اة اس غرقا مم عمر أ ر مم رب قرم‬ ‫وق إ إ إإد ج إ إ إإاق فإ إ إ إ بعإ إ إ إ‬

‫الخإ إ إ إوابر لم إ إ إإاا "مبنوم إ إ إإا" ج إ إ إإاق ب ع إ إ إ إوا دوم عم إ إ إإد‪ ،‬ف ر إ إ إإا ب سإ إ إ إ عل إ إ إإى‬

‫سج ا‪ ،‬عبر عما ر د‬ ‫وأحإ إ إإب أم أبب إ إ إ لإ إ إإى أبب إ إ إ ف مإ إ إإا أوردا مإ إ إإم خ إ إ إوابر بإ إ إإاول فئإ إ إإاا مإ إ إإم البإ إ إإاف‪ ،‬لإ إ إإم أقصإ إ إإد أشخاص إ إ إإا‬ ‫مع ب إ إ م‪ ،‬وابم إ إإا قصإ إإدا إ إإل م إ إإم صإ إإت ب ل إ إإذ الصإ إ إ اا‪ ،‬فإ إإالخوابر الم عل إ إإا ب إ إإم خ إ إوابر بح إ إإو صإ إ إ اا‬ ‫مع با‪ ،‬ن أشخاص مع ب م‬ ‫ل إإد اب إإا علإ إ ال إإدب ا بم إإا ف إإا م إإم الل ائإ إ ‪ ،‬وم إإا ح و إ إ م إإم عوام إإل الحس إإد والح إإد وال ار إإا‪ ،‬و ل إإم ب إإم‬ ‫ف بس‬

‫ن ر با الخ ر أفعل وأدل عل‬

‫مصب ى السباع‬ ‫دمشم ‪ 1‬مم جمادى اتخره ‪1382‬ه‬ ‫‪ 29‬مم شر م األول ‪ 1962‬م‬

‫‪5‬‬


‫من أمراض هذه الحضارة‬ ‫إإ إإاق‪ ،‬وانبحإ إ إإالل حر إ إإا‪ ،‬والر لإإ إإا فبإإ إإا‪ ،‬و انس إ إ إ غالل‬

‫م إ إإم م اسإإ إإد إ إ إ ه الح إ إإارة أب إإ إإا سإإ إإم انح إ إإال‬ ‫معوبا‬ ‫بلسم الجراح‬ ‫بعم بلسم الجراح اإل مام بال‬

‫اق وال در‬

‫المبدأ النبيل‬ ‫ل مبدأ بب ل ا ا لم ح م د م سمل مس بر‪ ،‬جعل سلوذ صاحب ف الح اة‬

‫ر بب ل‬

‫إذا كنت تحب ‪...‬‬ ‫ا ب إ إ إإا ح إ إ إإب الس إ إ إإرور فإ إ إ إ الح إ إ إإاة ف إ إ إإاع م بص إ إ إإح ذ‪ ،‬وا ا ب إ إ إإا ح إ إ إإب الس إ إ إإعادة فإ إ إ إ الح إ إ إإاة ف إ إ إإاع م‬ ‫بخل ذ‪ ،‬وا ا با حب الخلود ف الح اة فاع م بع لذ‪ ،‬وا ا با حب لذ ل فاع م بد بذ‬ ‫المرض مدرسة‬ ‫المر‬

‫انس ادة مب ا ل ام بعما ن ب ما‬

‫مدرسا ربو ا لو أحسم المر‬

‫ال تحتقرن أحدا‬ ‫ن ح رم أحدا م ما ام‬

‫فد‬

‫مم ر جى وصال و خشى فعال‬

‫ع ال مام مو‬

‫ما هو العلم ؟‬ ‫ل ف العلم أم عرت المج ول‬

‫ول م‬

‫أم س د مم معرف‬

‫‪6‬‬


‫حسن الخلق‬ ‫ار مم الس ئاا‪ ،‬ما أم سوق الخلم غب‬

‫حسم الخلم س ر‬

‫ار مم الحسباا‬

‫الجمال والفضيلة‬ ‫الجمال ال‬

‫لا مع‬

‫نف‬

‫ن رائحا ف‬

‫ال ر ال‬

‫األخيار واألشرار‬ ‫ا لم حسم األخ ار بر م العمل سلب اهلل عل م األشرار‬ ‫الشهوة اآلثمة والمباحة‬ ‫الش إ إ وة ات مإ إإا حإ إإالوة س إ إإاعا إ إإم م إ إ اررة العمإ إإر‪ ،‬والش إ إ وة المباحإ إإا حإ إإالوة سإ إإاعا إ إإم فبإ إإاق العمإ إإر‪ ،‬والص إ إإبر‬ ‫المشروع م اررة ساعا م حالوة األبد‬ ‫المرض من غير ألم‬ ‫ما أجمل المر‬

‫مم‬

‫ر ألم!‬

‫راحا للم ار م والم عب م‬

‫برد ونار!‬ ‫ذ مم ال وى برد انبمئبام‪ ،‬و‬

‫ذ مم المعص ا بار ال لم و الحرمام‬

‫شرار الناس‬ ‫شرار الباف صب ام ‪ :‬عالم ب‬

‫آخر بدب اه‬

‫د ب لحا م‪ ،‬وحا م ب‬

‫مطية الراحلين إلى اهلل‬ ‫العمل واألمل ما مب ا الراحل م لى اهلل‬

‫‪7‬‬


‫سنة الحياة‬ ‫مإ إإم سإ إإبا الح إ إإاة أم ع إ إ ش أحإ إإالم بع إ إ‬

‫البإ إإاف عل إ إإى أحإ إإالم بع إ إ‬

‫‪ ،‬ولإ إإو ح إ إإا أحالم إ إإم جم عإ إإا لم إ إإا‬

‫عاشوا‬ ‫من عجيب شأن الحياة‬ ‫مم عج ب ش م الح اة أم بلب ا الباف بما‬

‫ل مب‬

‫يقظة وغفلة‬ ‫م إ إإا عجبإإ إإا لشإ إ إ ق عجب إ إ إ مإإ إإم ن إ إإا أ إإ إإل البابإإ إإل و اج م إ إإاع م عل إ إ إ ‪ ،‬و‬

‫لإإ إإا أ إ إإل الحإإ إإم و ش إ إ إ ا‬

‫أ وائ م ف !‬ ‫الفضيلة‬ ‫ال‬

‫لا فرف جموح ن ب اد ن للم م ب م مب ا‬

‫العقائد بين الحب و الحقد‬ ‫الع ائد ال‬

‫ب ب ا الح د دم ا انب ام‪ ،‬والع ائد ال‬

‫ب ب ا الحب حم ا اإلحسام‬

‫لوال اإليمان‬ ‫الح اة لون اإل مام لغ ن‬

‫م معباه‬

‫جمال الحياة‬ ‫مم عرت رب رأى ل ما ف الح اة جم ال‬

‫‪8‬‬


‫المؤمن والمعصية‬ ‫ل ف المذمم و ال‬

‫ن عص اهلل‪ ،‬و ل م المذمم و ال‬

‫ا عصاه رج ل‬

‫نور وتراب‬ ‫البب إ إإوة س إ إإماق إ إ إ لم ب إ إإورا‪ ،‬و العنم إ إإا إ إ إراب ص إ إإعد إ إإرورا‪ ،‬ن العنم إ إإا المسإ إ إ مدة‪ ،‬م إ إإم البب إ إإوة فظب إ إإا ب إ إإور‬ ‫مم األر‬

‫صل ببور مم السماق‬

‫جنود الحق‬ ‫م للحم جبودا خدموب ‪ ،‬مب م البابل‬ ‫قيثارة الشيطان وحبالته ودنانيره‬ ‫ال م ق ارة الش بام‪ ،‬والمرأة حبال ‪ ،‬و علماق السوق د ار م ودباب ره‬ ‫القضاء والقدر‬ ‫ال‬

‫اق وال در سر ال وح د ‪ ،‬ومن ر العلم ‪ ،‬وصمام األمام ف بنام ال وم‬

‫ستر اهلل أوسع‬ ‫ل إ إإو أعباب إ إإا ال إ إإدرة عل إ إإى أم ب إ إإرى الب إ إإاف بم إ إإا إ إإدل عل إ إ إ أعم إ إإال م لإ إ إرأى بع إ إإبا بع إ إإا ئاب إ إإا أو الب إ إإا أو‬ ‫حم ار أو خبا ر‪ ،‬ول م س ر اهلل أوس‬ ‫العاقل واألحمق‬ ‫العاقل شعل البار ل س دفئ ب ا واألحمم شعل ا ل ح رم ب ا‬

‫‪9‬‬


‫القناعة‬ ‫ن م مذ أم وم ب ا‪ ،‬بل أم ن وم ف را‪ ،‬وب م ال ر والغبى مب لا ال ابع م‬ ‫القلب الممتلئ‬ ‫الصبدوم المم لئ بالجوا ر ن س للحصى‪ ،‬وال لب المم لئ بالح ما ن س للصغائر‬ ‫نعمة العقل‬ ‫الصغار والمجاب م ن عرفوم األح ام‪ ،‬وم‬

‫لذ فال بار الع الق أسعد مب م‬

‫العاقبة‬ ‫بما حمد الل ة ا أع با ب ب الب ف‪ ،‬فظم أع با خب ا ابا سما‬ ‫األلم امتحان‬ ‫األلم ام حام ل‬

‫ائل الب ف وص ل موا ب ا‬

‫الحق والحب‬ ‫بالحم خل ا السماواا واألر‬

‫وبالحب قام ا‬

‫رائحة الجنة‬ ‫مم أحب األخ ار مم عباد اهلل اس باع أم شم رائحا الجبا‬

‫‪10‬‬


‫فإ إ إ‬ ‫مسائل ف‬

‫إ إ إ ا ال إإ إإاب لخ إ إإص ال ا إ إإب ماعلم إ إ إ الح إ إإاة م إ إإم خإ إ إإالل ع إ إإدة ج إ إإارب ف إإ إإا و إ إ إ ر عإ إ إإدة‬ ‫ا الج ق مم أ م ا ما ل ‪:‬‬

‫‪ -1‬عالقةةةةةة المسةةةةةلم بربةةةةةه ف عرف إ إإا م إ إإم خ إ إإالل مب ل إ إ إ وم امإ إ إ وب إ إإم اسإ إ إ عمل اهلل س إ إإبحاب و ع إ إإالى‪ ،‬وم إ إإم‬ ‫عالما ر اه أم بلبذ قبل أم بلب وام دلذ عل قبل أم بحث عب‬ ‫‪ -2‬المعصةةةةةية والطاعةةةةةة المعصإ إ إ ا س إ إإجم وش إ إإذم وع إ إإار‪ ،‬والباع إ إإا حر إ إإا و م إ إإم واف خ إ إإار وبإ إ إ م المعصإ إ إ ا‬ ‫والباع إ إإا ص إ إإبر ال إ إإب ف ع إ إإم وا إ إإا لحن إ إإاا وع وب إ إإا المج مإ إ إ عل إ إإى المعصإ إ إ ا فإ إ إ ال إ إإدب ا قب إ إإل اتخإ إ إرة‬ ‫ح إ إ إإث‬

‫ش إ إ إإى ف إ إ إ إ المن إ إ إإالم و سإ إ إإلب عل إ إ إ إ اهلل األشإ إ إ إرار والن إ إ إإالم م وف إ إ إ الحإ إ إ إ ر م إ إ إإم المعاصإ إ إ إ‬

‫ال ا ب ا س رذ اهلل فلم‬

‫إ إ إإول‬

‫حذ‪ ،‬فاعلم اب أراد مبذ اإلسراع ف العودة ل‬

‫‪ -3‬العواطةةةةةةف والعقةةةةةةول واألهةةةةةةواء العوابإإ إإت بش إ إإئ الدولإإ إإا‪ ،‬والع إ إ إإول رسإ إ إ دعائم إإ إإا واأل إ إ إواق جعل إ إ إإا‬ ‫ر امإ إإا و إ إإر ع إ إإل المإ إإذمم أو دولإ إإا المإ إإذمم مإ إإا سإ إإما ا ف إ إ س إ إ ام عج إ إإب قإ إإال "ع إ إإل ال لسإ إإوت بب إ إ‬ ‫دول إ إإا فإإ إ ال إ إ إواق‪ ،‬وع إ إإل ال صصإإ إ‬

‫ببإ إ إ دول إ إإا ف إ إإوم الم إ إإاق‪ ،‬وع إ إإل البا إ إإا ببإ إ إ دول إ إإا ف إ إإوم مسإ إ إ ودع‬

‫بارود ‪ ،‬وع ل المذمم بب دولا أصل ا ابا وفرع ا ف السماق‬ ‫‪ -4‬الظلةةةةم‬

‫إإإر ف إ إ جحإ إإود النإ إإالم أم لإ إإو أ إ إإم النإ إإالم أم للمنلإ إإوم ربإ إإا إ إإداف عب إ إ لمإإإا نلم إ إ فإ إإال نلإ إإم‬

‫النإ إإالم ن و إ إإو مب إ إإر لربإ إ إ ‪ ،‬وللنلإ إإم إ إإالث أبإإ إواع و إ إ ‪ :‬نلإ إإم اإلبسإ إإام لب سإ إ إ بإ إإام ن بصإ إإح ا ‪ ،‬ونل إ إإم‬ ‫اإلبس إ إ إإام ألم إ إ إ إ ب إ إ إإام ن خ إ إ إإدم ا ‪ ،‬ونل إ إ إإم اإلبس إ إ إإام للح إ إ إإا ال ب إ إ إإرى ب إ إ إإام ن ع إ إ إإرت بربإ إ إ إ‬ ‫ال ع ت قال اح ر مم أم نلم ال ع اق ‪ ،‬ف نلمذ مم و أقوى مبذ‬

‫‪11‬‬

‫وفإ إ إ إ نلإ إ إ إإم‬


‫‪ -5‬كيةةةةف تعامةةةةل النةةةةاس ؟ ن عامإ إإل البإ إإاف علإ إإى أب إ إإم مالئ إ إإا ف ع إ إ ش مغ إ إإال ‪ ،‬ون عإ إإامل م علإ إإى أب إ إإم‬ ‫ش إ إ إ اب م ف ع إ إ إ ش ش إ إ إ بابا ‪ ،‬ول إإ إإم عإ إ إإامل م علإ إ إإى أم ف إ إ إ م بع إ إ إ‬

‫أخإ إ إإالم المالئ إإ إإا و إ إ إ ار مإ إ إإم أخإ إ إإالم‬

‫الش اب م‬ ‫‪ -6‬حسةةةةن الخلةةةةق ن بإ إإدم علإ إإى حسإ إإم الخلإ إإم ولإ إإو أسإإإاق ل إ إإذ البإ إإاف‪ ،‬ف إ إ م حسإإإم و س إ إ ئوم خ إ إإر مإ إإم‬ ‫أم سإ إ إ ق و سإ إ إ ئوم وف إ إ إ ما ش إ إإت عإإ إإم أخ إ إإالم الرجإإ إإال‬ ‫المر‬

‫إ إإر أربعإإ إإا أشإ إ إ اق و إ إ إ (السإ إ إ ر‪ ،‬السإ إ إإجم ‪،‬‬

‫‪ ،‬المخاصما )‬

‫‪ -7‬لةةةةةةةا مةةةةةةةن حياتةةةةةةةا خمةةةةةةةس وهةةةةةةةي ‪ :‬باعإ إ إإا اهلل ‪ ،‬وبلإ إ إإب المعرفإ إ إإا ‪ ،‬وب إ إ إ ل الخ إ إ إإر ‪ ،‬وبإ إ إإر األقرب إ إ إإاق‬ ‫واألصدقاق ‪ ،‬ودف األ ى عم جسمذ ‪ ،‬وماعدا لذ ف و عل ذ‬ ‫شيطان يتظلم‬ ‫عر‬

‫ش بام اسم ( اخصر عش ) وما لم صوت جا ل عابى الوعن‬

‫ف ال ل ‪ :‬لما ا ن علم الد م ‪ ،‬ف ب شر س رة العلماق‬ ‫قإإإال الم صإ إإوت ‪ :‬ا إ إإرب عل إ إإذ لعبإ إإا اهلل عل إ إإذ ؟ ا نإ إإم اب إ إ اخإ إإدع بإ إإذ ؟ لإ إإو إإإام مإ إإم بب ع إ إإذ البصإ إإل‬ ‫لما با ش بابا‬ ‫قال الش بام ‪ :‬لما ا ن جم المال ل ح ن ب‬

‫رام ذ و دخره ل ر مح اي‬

‫قال الم صوت ‪ :‬ف م اجد المال؟‬ ‫قإ إإال الش إ إ بام ‪ :‬ما أر إ إإا احمإ إإم مبإ إإذ ؟ ان إ إإرى مر إ إإد ذ ح إ إإن ل إ إإم اخإ إإر م افإ إإال ح نإ إإوم لإ إإذ دب إ إإاذ ؟‬ ‫و عمر ل م قلوب م افال عمروم لذ ج بذ ؟‬

‫‪12‬‬


‫ومإ إإد الم صإ إإوت الجا إ إإل إ إإده الإ إإى ج إ إإوب مر د إ إ فافر إ إإا ف إ إ ج ب إ إ ‪ ،‬و ابإ إإا مإ إإم ال إ إرة بح إ إإث إ إ‬ ‫عم حاجا وم ‪ ،‬و ام مم ال ب ف د ب بح ث ن ر ف اب اق ا ف سب ل اهلل‬ ‫أو اعرف فضل اهلل عليا‬ ‫ر السإ إ إإجم م إ إ إرة ف إ إ إ العمإ إ إإر ل عإ إ إإرت ف إ إ إإل اهلل عل إ إ إإذ ف إ إ إ الحر إ إ إإا ‪ ،‬و ر المس ش إ إ إ ى م إ إ إرة ف إ إ إ الش إ إ إ ر‬ ‫ل عرت ف ل اهلل عل ذ ف الصحا ‪ ،‬و ر ربذ ف‬

‫ل آم ل عرت ف ل عل ذ ف بعم الح اة‬

‫العاقل والحكيم والفيلسوف‬ ‫العاقإ إإل مإ إإم لإ إإم بإ إإه عاب إ إ علإ إإى‬

‫إ إره م والح إ إ م مإ إإم ح إ إإن دروف الح إ إإاة ‪ ،‬وال لسإ إإوت مإ إإم حإ إإاول‬

‫معرفا المج ول‬ ‫الجمال‬ ‫جمال الب ف سعد صاحب ا ومم حول ا ‪ ،‬وجمال الصورة ش ى صاحب ا ومم حول ا‬ ‫درس من الطبيعة‬ ‫اروع درف ل إ إ إ البب ع إ إإا عل ب إ إإا إ إإو ما إ إإل انش إ إإجار الخ إ إ إراق با جإ إ إاه واح إ إإد ح إ إإى إ إإاد ع إ إإابم إ إ إ لذ‬ ‫اإلبسام الباب‬

‫بالح اة جاوب م المج م الباب‬

‫بالح اة‬

‫توسط في كل شيء‬ ‫عإ إإش مإإ إ أ ل إ إإذ وسإ إإبا بإإ إ م الش إ إإدة والل إ إ م ‪ ،‬وع إ إإش مإ إ إ ب سإ إإذ وس إ إإبا بإ إ إ م المب إ إ والعب إ إإاق ‪ ،‬وع إ إإش مإ إ إ‬ ‫ربذ ب م الخوت والرجاق ‪ ،‬وعش وسبا ف‬

‫ل ش ق م مم السعداق‬

‫‪13‬‬


‫التشته‬ ‫ن ش إ إ ال إ إإد إ إ ال ب لإ إإى بالر إ إإاق ‪ ،‬سإ إإل اهلل دائمإ إإا مإ إإا و خ إ إإر لإ إإذ واب إ إإى فإ إإا ا اقامإ إإذ علإ إإى حال إ إ ف إ إإل ‪:‬‬ ‫آمبا باهلل م اس م‬ ‫فضل المرض‬ ‫بالمر‬

‫عرت بعما الصحا ‪ ،‬وبالصحا بسى آفا المر‬

‫اعتن بصحتا‬ ‫ن مل العبا ا بصح ذ م ما ابا وج ذ ف الح اة ‪ ،‬ب سذ مب ذ فارفم ب ا‬ ‫الصحة والهرم‬ ‫مم عب بصح ف شباب لم در ال رم ولو عاش مئا عام‬ ‫الصحة والواجب‬ ‫ن ل بذ العبا ا بصح ذ عم اداق رسال ذ‬ ‫االعتدال أساس الصحة‬ ‫إ إإم مع إ إإدن فإ إ إ ا ل إ إإذ ومع شإ إ إ ذ وفرح إ إإذ وح ب إ إإذ وعمل إ إإذ وراح إ إإذ ومبع إ إإذ وعبائ إ إإذ وحب إ إإذ وبغ إ إإذ ‪،‬‬ ‫ن عرت المر‬

‫ابدا‬

‫الراحة والخلوة‬ ‫لو اس بلا مم امر ما اس دبرا نب ا بص اوقا‬

‫ف الراحا والخلوة‬

‫‪14‬‬


‫نصحية الطبيب‬ ‫ن س م ببص حا بب بذ اع مادا على صح ذ‬ ‫عاجل بالعالج‬ ‫ن ذجل باول العالي الى اب ائذ مم العمل ‪ ،‬ف د ب ب عم العمل و وا فرصا العالي‬ ‫النفقة على الصحة‬ ‫ب ا انع باق بصح ذ أقل مم ب ا العالي مم مر ذ‬ ‫التفكير في الصحة‬ ‫ر المر‬

‫ر الصح ل أصل مم‬

‫ن ام وم للمر‬

‫ابف برب‬

‫عزاء للمريض‬ ‫اا‬

‫إ إ إ ا رعإ إ إإا بمر إ إ إإذ ‪ ،‬فإ إ إإا ر ام بالإ إ إإذ مر إ إ إإى مبإ إ إإوم مإ إ إإا ابإ إ إإا ف إ إ إ لعنإ إ إإم مإ إ إإا اصإ إ إإاب م مإ إ إإم‬

‫انم ار‬ ‫اللذة والمرض‬ ‫ره مم ل ه ‪ ،‬فس‬

‫مم لم م ب باخ اره عما‬

‫بر لى ما ره مم دواق‬

‫الفقر مع الصحة‬ ‫حص رة بال ا بام عل ا وابا صح ل ‪ ،‬خ ر مم سر ر‬ ‫مفاخرة بين الصحة والمرض‬ ‫اخرا الصحا والمر‬

‫وما ما‬

‫‪15‬‬

‫ب‬

‫ل ى عل وابا مر‬


‫ف الا الصحا ‪ :‬ب‬ ‫وقال المر‬

‫‪ :‬وب‬

‫بشب الباف للعمل‬ ‫صر الباف بول انمل‬

‫قالا الصحا ‪ :‬ل الباف حبوبب‬ ‫قال المر‬

‫‪ :‬لون لما احبوذ ل‬

‫ا الحب‬

‫ليل ونهار‬ ‫ل لذ ب ار‬

‫رذ ‪ ،‬ول ل‬

‫رذ ب ارذ‬

‫بين السمع واالختبار‬ ‫بع إ إ إ‬

‫البإ إ إإاف سإ إ إإمع م ف مبإ إ إإى صإ إ إإحب م ولإ إ إإو ف إ إ إ البإ إ إإار ‪ ،‬وا ا اخ بإ إ إإر م ر إ إ إإا صإ إ إإحب م ولإ إ إإو ف إ إ إ‬

‫الجبا‬ ‫اغتنم ساعة نشاطا‬ ‫للب ف ساعاا بشب ف ا للخ ر ‪ ،‬وساعاا حرم ف ا فا ا بشبا ف ر ‪ ،‬وا ا حربا ف قصر‬ ‫مصاحبة األحمق‬ ‫ن صاحب انحمم بحال ‪ ،‬فابذ ن س ب‬

‫ال حامم مع ‪ ،‬و و ن س ب‬

‫ال عاقل معذ‬

‫مصاحبا انحمم مصاحبا انفعى ‪ ،‬ن در م ى ذ ذ‬ ‫الغالظة في الدين‬ ‫بع‬

‫الدعاة الد م‬

‫روم قولا عالى ‪ ( :‬وا لن عل م ) و م ن موم معبا ا‬

‫و بسوم قول عالى ‪ ( :‬ولو با فنا ل ن ال لب نب‬

‫‪16‬‬

‫وا مم حولذ ) و‬

‫وا حا المعبى‬


‫كثرة الكالم‬ ‫مم اب لى ب رة ال الم اص ب بالع ف موبم حسم ال الم ف‬ ‫ثالثيات‬ ‫اح إ إ ر ال إ إإا ف إ إ‬

‫إ إإالث عبإ إإد إ إإالث ‪ :‬ال إ إو بعلمإ إإذ عبإ إإد المباقشإ إإا وال خإ إإر بعملإ إإذ عبإ إإد ال إ إ م عرفوبإ إإذ ‪،‬‬

‫وال ص ر ف الخ ر عبد سبوح فرص‬ ‫طبيعة المرأة‬ ‫المرأة ب ل ب ر ر د مبذ ام عامل معاملا ال بار‬ ‫غرور المرأة‬ ‫المرأة‬

‫ال نم ام قروب غب عب‬

‫باق اب اب انسد‬

‫خداع الشيطان باسم الطاعة‬ ‫ اخشى ام ا ب الش بام بالمعص ا مل ع ب وب مم الباعا‬‫ غر إ إإذ بال إ إإدب ا ع إ إإم بر إ إإم الح ب إ إإا م إ إإم لبا إ إإا و غر إ إإذ بانسإ إ إ بداد ع إ إإم بر إ إإم المس إ إإذول ا ام إ إإام اهلل‬‫وال ار خ‬ ‫اساءة الحمقى الى الدين‬ ‫بع إ إ إ‬

‫الغ إ إ إإور م علإ إ إإى الإ إ إإد م س إ إ إ ئوم ال إ إ إ بحم إ إ إإم و إإ إإرور م ا إ إ إإر ممإ إ إإا س إ إ إ ق ال إ إ إ اعإ إ إإداذه بخب إ إ إ م‬

‫وم ر م‬ ‫التدع للشيطان فرصة‬ ‫ن عب الش بام فرصا ال ردد عل ذ ‪ ،‬بل اح م امرذ مع ‪ ،‬واف م ابذ ن حب الخائب م‬ ‫‪17‬‬


‫اذا خوفا الشيطان‬ ‫ا ا خوفذ الش بام مم ال ر ‪ ،‬فدره بالر م الم وب‬ ‫اذا ايأسا الشيطان‬ ‫ا ا ا سذ الش بام مم الجبا ف ر مغ رة اهلل‪ ،‬وا ا ا اسذ مم شت محب ذ ف ر وعد اهلل‬ ‫نداء‬ ‫أ ا الم لوم بال موم ؟ ل موم م ول ن ما واحدا و د بوبا اب س م‬ ‫معالجة المشكالت‬ ‫بع‬

‫الباف عالجوم المشا ل بما‬

‫د ا ع دا‬

‫السلبية حمق‬ ‫ السلب ا المبل ا ف معالجا المش الا انج ماع ال‬‫‪ -‬بع‬

‫ن م ر مب ا حمم واب حار‬

‫الباف حاولوم ا ات عجلا ال بور ب لما " ن "‬

‫الحكيم االحمق‬ ‫مم شغل انس عداد لغده عم العمل ل وم‬

‫ام " ح ما " احمم‬

‫راحة الفكر‬ ‫ولوم " ارح ف رذ ل ش ى " ومعبى لذ ‪ :‬ادفم ب سذ ل سلم‬ ‫شدة االحساس بالء‬ ‫قد وم شدة انحساف بالق ا بر مم شدة الغ لا‬

‫‪18‬‬


‫التفكير في ذات اهلل‬ ‫ال‬

‫رف‬

‫اا اهلل ر ‪ ،‬وف ا اا اهلل ا مام‬

‫بين ‪ ..‬وبين‬ ‫ ب م الخوت والجرأة ‪ ،‬خبوة‬‫ ب م انح راف وسوق النم ‪ ،‬اح مال و رج ح‬‫ ب م ص اق ال لب والغ لا ‪ ،‬رج ل وعدم اح مال السوق‬‫ ب م المروقة والدباقة ‪ ،‬حب الم رماا‬‫ ب م ال راما وال بر ‪ ،‬ب ل ب سذ مب ل ا و و ب ل ب سذ فوم مب ل ا‬‫‪ -‬ب م ال وا‬

‫وال ل ‪ ،‬با ل عم م ابا ب سذ خل ا و ر ى باح ار‬

‫رذ لذ وابا‬

‫مع االطباء‬ ‫قد غ ب ابسب مباد المعالجا عم ا ام بار انبباق‬ ‫االسباب والتوكل‬ ‫خ بانسباب و د بام ب ائج ا ب د اهلل وحده‬ ‫قوة العقول واالجسام واالرواح‬ ‫ان اق وى ع ول م ‪ ،‬وان ب اق وى اجساد م ‪ ،‬والصالحوم وى ارواح م‬ ‫غذاء شيء بشيء‬ ‫ع لذ بال‬

‫ر‪ ،‬وروحذ بالبنر‪ ،‬ف وى مالئ ذ‬

‫‪19‬‬


‫النظر في كتاب اهلل‬ ‫غ‬

‫الع ل والروح و ح ن الجسم اداما البنر ف‬

‫اب اهلل‬

‫المؤمن والكافر‬ ‫للمذمم ج ق مم فبرة البب ‪ ،‬ولل افر ج ق مم بب عا الش بام‬ ‫الخوف‬ ‫ن س عبد الخوت ف وم مم خافوا الش بام فعبدوه‬ ‫أثر األم في األوالد‬ ‫الل م ئ نح ادبا أم اا عاقالا صالحاا فام األم جعل مم ابب ا رجال او شر ار او مغ ال‬ ‫عناد الشر‬ ‫ن ل ى الشر سالح ف و ن عرت الصلل والم ادب ابدا‬ ‫رباعيات‬ ‫ارحإ إإم ارب إ إ ‪ :‬عالمإ إإا ع إ إ ش م إ إ الج إ إإال وصإ إإالحا م إ إ انش إ إرار ورح مإ إإا ع إ إ ش م إ إ قسإ إإاة ال لإ إإوب و عإ إإال‬ ‫ال م ع ش م خائر الع ائم‬ ‫في الفتنه‬ ‫ا لم س ب ام اوم ال ب فاح ن بح م ذ لب سذ‬ ‫من نعمة العقل‬ ‫مام بعما الع ل ام عرفذ قدر ب سذ‬

‫‪20‬‬


‫التستعجل بالرئاسة‬ ‫ام با ا ال ل ا قدمذ مابذ‬ ‫ضعف االنسان‬ ‫مم خ د شو ا انبسام بالجوع ‪ ،‬وا ل بر اقه بالمر‬

‫‪ ،‬وق ر بغ اب بالموا‬

‫بين الثعلب واالسد‬ ‫قإإإال ال علإإإب لالسإ إإد بعإإإد ام اوقع إ إ ف إ إ ح إ إرة نإإإم اب إ إ س إ إ ل ا ف إإإا ‪ :‬س ف إ إإحذ ب إ إ م الح إ إوام ب إ إإع ذ ‪،‬‬ ‫ف ال ‪ :‬م ما فعلا فس نل ابا اسدا وس نل ابا علبا‬ ‫بينا وبين ربا‬ ‫ا ا وصإ إإل ل إ إإذ مإ إإم ربإ إإذ العبإ إإاق فل صإ إإل مبإ إإذ الش إ إ ر وا لإ إإم صإ إإل ل إ إإذ مإ إإا رجو فإ إإال صإ إإل ل إ إ مبإ إإذ‬ ‫ما ره‬ ‫مكافأة المعروف‬ ‫ن صإإإر ف إ إ حإ إإم اخوابإ إإذ اع مإ إإادا علإ إإى محب إ إ م ‪ ،‬اب نإ إإر مإ إإم ربإ إإذ ام افئإ إإذ علإ إإى الخ إ إإر خ إ إ ار مب إ إ ‪،‬‬ ‫ف ل ج اق انحسام ان انحسام‬ ‫عامل‬ ‫عامل ربذ بالخ وع وعامل عباده بال وا‬ ‫احتفظ بوقارا‬ ‫احإ إ ن بوق إإارذ فإ إ ارب إ إ مإ إوابم ‪ :‬فإ إ م إ إ ا ر ذ مإ إ م إإم إإو اعلإإإم مب إإذ ‪ ،‬و عل م إإذ لمإإإم إإو ا ب إإر مبإ إإذ‬ ‫‪ ،‬ومخاصم ذ م مم و اقوى مبذ ‪ ،‬ومباقش ذ م مم و اس مبذ‬ ‫‪21‬‬


‫ال تنقبض في اربعة‬ ‫ن ب إ إإب‬

‫فإ إ إ اربإ إ إ مإ إ إوابم ‪ :‬فإ إ إ السإ إ إ ر مإ إ إ‬

‫مالئ إ إإذ ‪ ،‬والسإ إ إ ر مإ إ إ اخواب إ إإذ ‪ ،‬والمالب إ إإا مإ إ إ ا ل إ إإذ‬

‫واوندذ ‪ ،‬والبرب م مم م ب م مم سمارذ‬ ‫احتفظ بأدبا في خمسة‬ ‫اح إ إ إ ن ب دبإ إ إإذ ف إ إ إ خمسإ إ إإا م إ إ إوابم ‪ :‬ف إ إ إ امإ إ إإا م العبإ إ إإادة ومجإ إ إإالف العلإ إ إإم وم ابلإ إ إإا العنمإ إ إإاق و محاد إ إ إإا‬ ‫الرذساق ومعاملا الغرباق‬ ‫احتفظ برباطة جأشا في سبعة ‪.‬‬ ‫اح إ إ إ ن بربابإ إ إإا ج شإ إ إإذ ف إ إ إ سإ إ إإبعا م إ إ إوابم ‪ :‬ل إ إ إإاق انعإ إ إإداق ‪ ،‬وم ابلإ إ إإا البغإ إ إإاة واش إ إ إ داد ال إ إ إ م و إ إ إربص‬ ‫الشر واب شار البالق وسجوم الم سلب م وب ش ال وجا الرعباق‬ ‫التواضع والغرور‬ ‫ا ا ابعإ إإم اهلل عل إ إإذ بمو ب إ إ لسإ إإا ار إ إإا ف إ إ اخوابإ إإذ ‪ ،‬فال سإ إإد ا بانس إ إ بالا عل إ إ م ب بإ إإذ وب إ إ م ب سإ إإذ ‪،‬‬ ‫فظم بصت ال اق م ال وا‬

‫احب الى قلوب الباف‬

‫المغرور‬ ‫المغرور و م لب س مم ال‬

‫ائل ما‬

‫بب‬

‫ائل‬

‫ن س خ م بالبعما‬ ‫ن س خ م بالبعما م ما قلا فام ال ل ل مم ال ر م‬

‫ر‬

‫اعتن بالنعمة‬ ‫ن ملم العبا ا بالبعما م ما صغرا‬ ‫‪22‬‬


‫نعم اهلل التصحى‬ ‫ح ا ذ م م عدد ام اس بعا صاعدا‬

‫اول بعم اهلل عل ذ‬ ‫تفقد عقلا في اربعه‬

‫إ إإد ع ل إ إإذ فإ إ إ اربعإ إ إ موا إ إ إ ‪ :‬عب إ إإدما‬ ‫وعبدما‬

‫ر المال بعمذ ‪ ،‬وعبدما‬

‫إإ إإر الشإ إ إ بام ا إ إ إواقذ ‪ ،‬وعب إ إإدما خاب إ إإب المإ إ إرأة عواب إ إ إإذ ‪،‬‬

‫ر الشب ش و ذ‬

‫اصل الشر واصل الخير‬ ‫اصل الشر ‪ :‬ابل ف والمرأة والمال واصل الخ ر ‪:‬الع ل والمرأة والمال‬ ‫العلم الشائع‬ ‫علم قل ل شائ ‪ ،‬خ ر مم‬

‫ر مح ر‬

‫حالة المسلمين‬ ‫لو دما ال عبا لما‬

‫ج المسلموم ال وم ا ر مم ال ا ا ام‬

‫الجمود والجحود‬ ‫ال م بمسوم وج الشر عا المشرم بجمود م اسوا ا ر مم ال‬

‫بمسوم بجحود م‬

‫يامواكب الحجيج‬ ‫إإل علمإ إإوم اب إإإم خل إ إ م وراق إإإم قلبإإإا خ إإإم خ إإم قلإ إإوب م وسإإإاق الشإ إإوم مع إإإم ‪ ،‬فإإإا روه مإ إإا إ إ ر م ‪،‬‬ ‫لعإ إإل اهلل رحم إ إ‬

‫مإ إإا إ إإرحم م ‪ ،‬وادعإ إإو ل إ إ‬

‫مإ إإا إ إإدعوم اب س إ إ م ‪ ،‬فإ إإظم دعإ إإوة المإ إإذمم نخ إ إ المإ إإذمم ف إ إ‬

‫ن ر الغ ب مس جابا ما قال رسول م‬

‫‪23‬‬


‫يازوار الحبيب األعظم‬ ‫وم ل‬

‫ا ا وف م ب م د ف بلغوه السالم عم محب س ل الدم‬ ‫ضيوف‬ ‫اب م باذ انم‬

‫وف الم رموم‬

‫ب ئا ل م‬

‫قوة العقائد وضعفها‬ ‫الع ائد وى بال اح ‪ ،‬و‬

‫عت بالبجاح‬

‫ع اب المحبوب‬ ‫ل محبوب ع اب على محب ان اهلل ع وجل ‪ ،‬ورسول صلى اهلل عل وسلم‬ ‫اقنع دعاء واجمعه واروعه‬ ‫‪ -328‬دعإ إإاق البب إ إ صإ إإلى اهلل عل إ إ وسإ إإلم ‪ " :‬الل إ إإم اب إ إ اسإ إإالذ مإ إإم الخ إ إإر ل إ إ ماعملإ إإا مب إ إ ومإ إإا لإ إإم‬ ‫اعلم ‪ ،‬واعو بذ مم الشر ل ماعملا مب ومالم اعلم "‬ ‫اتهم نفسا في موضعين‬ ‫ال ادة على ما امر اهلل ب او ب ى عب ‪ ،‬وف ال ص ر ف ما امر او ب ى عب‬ ‫امام في المتقين‬ ‫مم ا م ف ح ما اهلل وعدال وصبر على ق ائ وقدرة‬ ‫من يركبهم الشيطان‬ ‫ن بله الش بام مم ابسام بم دار ما بله مم عالم فاجر او عابد جا ل او م د واعن‬

‫‪24‬‬


‫بالء المؤمن ومعافاته‬ ‫بالذه للمذمم ا ر مم رحم ‪ ،‬ومعافا قد وم ا ار مم ع وب‬ ‫جنود اهلل‬ ‫ام هلل جبودا ح نوبذ و دافعوم عبذ ‪ ،‬مب ا ‪ :‬عملذ الصالل‬ ‫اليخلف اهلل وعده‬ ‫ام اهلل ن خلت وعده ‪ ،‬ول م المذمم و ال‬

‫خلت وعده ‪ ،‬و ام الع د مسذون‬

‫مصيبتان‬ ‫مص با المذمم ف مال او بدب او ب س ‪ ،‬ول م مص با ال اجر مص ب ام ‪ :‬روح ود ب و واب‬ ‫اعذر الى اهلل‬ ‫مم قام بواجب بحو ام وا ل وولده ف اب ار المب ر ولم بجل ‪ ،‬ف د اع ر الى اهلل‬ ‫عدوى الخير والشر‬ ‫عدوى الشر اسرع وابله ‪ ،‬و ل مم عدوى الخ ر والشر عد‬ ‫احذر الشيطان‬ ‫اح ر الش بام على ع د ذ مم ام سد ا بانراق‬ ‫وجود اهلل‬ ‫جل إ إإى اب إ إإداع الخ إ إإالم ودقإ إ إ ص إ إإبع ‪ ،‬فإ إ إ جم إ إإال ان إ إإار واري الر إ إإاح م‬ ‫وجود اهلل ر دوم ؟‬

‫‪25‬‬

‫فإ إ إ‬

‫دل إ إإل بع إ إإد إ إ إ ا عل إ إإى‬


‫حب اهلل ورسوله‬ ‫ل ف ف قلب المذمم م ام لغ ر حب اهلل ورسول ‪ ،‬ول ف ل امل ا لى مم ل ائ ما‬ ‫الدعوى والدليل‬ ‫ا ا ادع إ إإا ب س إ إإذ ح إ إإب اهلل ف إ إإاع بر بموق إ إإا م إ إإم اوامإ إ إره وبوا إ إ إ ‪ ،‬وبر ب إ إإا ور ب إ إإا م إ إإم جب إ إ إ وب إ إإاره ‪،‬‬ ‫وا ا ادعا حب رسول فاع بر بموق ا مم سب ف اخالق واداب‬ ‫عز الطاعة وذل المعصية‬ ‫إ إإذ مإ إإم ع إ إ الباع إ إا ابإ إإذ سإ إإر ب إ إإا ا ا عرفإ إإا عبإ إإذ ‪ ،‬و‬

‫إ إإذ مإ إإم ل المعص إ إ ا ابإ إإذ خجإ إإل مب إ إإا‬

‫ا ا بسبا ال ذ‬ ‫موطنان‬ ‫موببام ابذ ف ما ونحري ‪ :‬باع فا ذ بعد ام وا ذ ‪ ،‬ومعص ا ر ب ذ بعد ام ر ذ‬ ‫مكائد الشيطان‬ ‫ام للش بام م ائد ‪ ،‬فمم وفم لمعرفا برائ ا ف ا ام مم الباج م‬ ‫تغيير رأي الجاهل‬ ‫ن حاول ام ب جا ال معابدا ب غ ر ارائ ‪ ،‬ف‬

‫وق ذ و لت اعصابذ‬

‫صاحب الهوى‬ ‫صاحب ال وى مر‬

‫فاح ل لعالج بما ن ب ر مب ‪ ،‬وان برح الدواق واس عصى على الش اق‬

‫‪26‬‬


‫قساوة القلب‬ ‫داو قساوة قلبذ عبد الموعنا ‪ ،‬ما داو عسر‬

‫مذ عبد ان ل‬

‫اراا جميال في فعالا كلها‬ ‫اراذ جم ال ح م ر ى و غ ب‬

‫وح م مب بالوصال و ع ب‬

‫من سمع ‪ . .‬فلم‬ ‫مم سم ال رام فلم خش‬

‫و ر ال بب فلم ح م‬

‫المرأة الجاهلة‬ ‫المرأة الجا لا الرعباق ‪ ،‬ل ا مم ابو ا العاب ا ول ف ل ا مم ابساب ا الع ل‬ ‫االب واالوالد‬ ‫انب بش لل‬

‫ح ‪ ،‬رح اونده الصغار بظراقا دم ‪ ،‬و رح وج الرعباق ب ل لحم‬

‫عواطف االب‬ ‫ما أر ا انب‪،‬‬

‫دم اونده بب اب و و ب م فرح‪ ،‬و بغصوم عل ع ش و و مب م مسرور‬

‫الزواج‬ ‫لون انس رار ل ام ال واي حم ا‬ ‫البيوت‬ ‫مم الب وا واحا س ر ل عبد ا انب ال وي ‪ ،‬ومم الب وا فرم ح رم ف ا‬ ‫ال تتأخر عن الزواج‬

‫‪27‬‬


‫ن‬

‫خر عم ال واي ل ل اعبائ ‪ ،‬ل رة ب ا‬

‫عبادة المتزوج والعزب‬ ‫عبادة الع ب مشوبا بابشغال البال م الش بام ‪ ،‬وعبادة الم وي م الرحمم‬ ‫الصبر على الطاعة في الزوجة والولد‬ ‫اجر‬ ‫الصبر على الباعا ف ال وجا والولد ‪ ،‬اعنم عبد اهلل ا‬ ‫الزاهد العزب الجبان‬ ‫ال ا د ال‬

‫خلى عم عم اعباق ال وجا والولد الجبام ف معر ا الرجولا‬

‫أحب إلى اهلل‬ ‫رب بسما مم ب ل صغ ر‪ ،‬أحب لى اهلل مم ر عاا وم ب ا ع ب ف نلماا الل ل الب م‬ ‫األم واألب‬ ‫األم أقوى عاب ا بحو الصغ ر‪ ،‬واألب أقوى د ار ا لمصلح ‪ ،‬ومم رحما اهلل ب وف ر ما معا ل‬ ‫التخالف رأيهما‬ ‫ا بام ن خالت أر ما أبدا‪ :‬البب ب الحا م ح م عالجذ‪ ،‬والح م المجرب ح م بصحذ‬ ‫الخير والشر‬ ‫الخ إ إإر والشإ إإر م ال مإ إإام ‪ :‬و إ إ م ح مإ إإا اهلل اق‬

‫إ إإا أم ن صإ إإل الخ إ إإر ن م إ إ ش إ إ مإ إإم الشإ إإر‪ ،‬ون إ إإوم‬

‫الشر ن ومع بص ب مم الخ ر‬ ‫مصاحبة المغرور‬

‫‪28‬‬


‫اذ ومصاحبا المغرور‪ ،‬فظب م رأى مبذ حسبا بسب ا ل ‪ ،‬وام بدا مبذ س ئ بسب ا ل ذ‬ ‫عناصر القوة في األمة‬ ‫إ إإا ح إ إإاي لإ إإى العبإ إإاقرة ف إ إ العلإ إإم والصإ إإباعا‪ ،‬أ إ إإر ممإ إإا ح إ إإاي لإ إإى المبإ إإر م ف إ إ الإ إإرقص‬

‫األمإ إإا البا‬ ‫والغباق والرسم‬

‫الشهرة الرخيصة‬ ‫ل إ إ إ ف أس إ إ إ ل علإ إ إإى ب إ إ إإوف الشإ إ إإباب ف إ إ إ أمإ إ إإا حد إ إ إإا الإ إ إإوع ‪ ،‬مإ إ إإم‬

‫إ إ إرائ م بالش إ إ إ رة عإ إ إإم بر إ إ إإم ال إ إ إإم‬

‫والرقص‪ ،‬و ا و سر اس جاب م إل ارق خرافا ال م واس م اع م بل‬ ‫بين األمم الالتينية ‪ -‬والسكسونية‬ ‫وج إإدا األم إإم الال ب إإا أ إإإر ب ارع إإا فإ إ ال إإإم‪ ،‬وأق إإل إإدما ف إ إ العل إإم‪ ،‬وأس إإرع‬

‫مإإإا فإ إ الح إإرب‪ ،‬ووجإ إإدا‬

‫األمإ إ إإم الس إ إ إ بدباف ا والس سإ إ إإوب ا أقإ إ إإل ب ارعإ إ إإا ف إ إ إ ال إ إ إإم وأ إ إ إإر إ إ إإدما ف إ إ إ العلإ إ إإم‪ ،‬وأش إ إ إد اس عصإ إ إإاق علإ إ إإى‬ ‫ال ما ف الحرب‬ ‫ال تتأخر عن كلمة الحق‬ ‫ن إ إ إ خر ع إ إإم لم إ إإا الح إ إإم بحج إ إإا أب إ إإا ن س إ إإم ‪ ،‬فم إ إإا م إ إإم بإ إ إ رة ب ب إ إإا ن ول إ إإا أر‬ ‫عل ذ أم‬

‫خص إ إإبا ولإ إ إ ف‬

‫ب الباف ب أر ذ الحم‪ ،‬ول م عل ذ أم ول للباف ما ع د أب حم‬

‫أخطر شي على األسرة‬ ‫و إ إإو أم م إ إ إ األبإإ إوام بعإ إ إ‬

‫األوند عل إ إإى بعإ إ إ‬

‫فإإ إ الح إ إإب وال إ إإدنل واإل‬

‫مم للذ أم علبا ر ما للواحد وحب ما ل خر ف لذ‬

‫إ إإاق ع إ إإم الإ إ إ نا واألخب إ إإر‬

‫ب رة العداق ب م اإلخوة واألخواا‬

‫‪29‬‬


‫أدب الحب‬ ‫حإ إ إ م إ إإوم الح إ إإب مح إ إإور أدب األم إ إإا‪ ،‬ف إ إإاعلم أب إ إإا أم إ إإا أو إ إإام ن أم إ إإا ح إ إإائم وأم إ إإا مبش إ إإغلا ع إ إإم بب إ إإاق‬ ‫المجد بما دم أقوى صروح المجد‬ ‫لم ر ى أبدا ‪:‬‬

‫ا با ن ر ى ن عما واه ‪ ،‬فلم ر ى أبدا‬

‫أخلق لنفسا مسرات‬ ‫ا لم وفر لذ أحد ال دوق السرور فاخل ا لب سذ وان ق‬

‫ا عمرذ بالحسراا‬

‫كن وسطا‬ ‫ن حرم وج ذ مرد عل ذ ون عب ا ل ش ق س عص عل ذ‬ ‫الزواج بالجاهلة‬ ‫ن وي جا ل ‪ ،‬ون واسعا ال اف ‪ ،‬فظم الجا ل بالق‪ ،‬وواسعا ال اف ش اق‬ ‫الزواج بالمتعلمة‬ ‫الجا ل إ إ ن‬ ‫و إإإ‬

‫إ إإم عبإ إإذ ‪ ،‬والم علم إ إ ن إ إإم عب إ إإا ‪ ،‬والمسإ إإاو ا لإ إإذ ف إ إ ال اف إ إ ‪ ،‬ابإ إإا‬

‫إ إإد عب إ إإا برجول إ إإذ‬

‫إ إإد عب إ إإذ بغرور إ إإا والرجولإ إ إ سإ إ إ وجب الإ إ إ ح م والغ إ إإرور سإ إ إ وجب ال م إ إإرد فم إ إإم الخ إ إإر ام إ إإوم‬

‫ا ر اف ل‬

‫الغرور بسلبام العلم‬

‫الزوجات والمشاكل‬ ‫ال وج إ إا ال إ إا ح إ إإل مشإ إإا لذ ‪ ،‬والعاقلإ إ إ خ إ إإت م اعب إ إإذ ‪ ،‬والجم ل إ إ خل إ إإم لإ إإذ الم اع إ إإب والحم إ إإاق‬ ‫المشا ل‬ ‫‪30‬‬

‫إ إإد‬


‫الزواج بأكثر من واحده‬ ‫اق إ إإوى الب إ إإاف عل إ إإى حم إ إإل الم اع إ إإب ‪ ،‬م إ إإم إ إ إ وي ا ب إ إ إ م ‪ ،‬واس إ إإرع م ل إ إإى ال إ إ إالذ م إ إإم إ إ إ وي إ إ إإالث ‪،‬‬ ‫واق إ إرب م لإ إإى الجبإ إإوم مإ إإم إ إ وي اربعإ إإا ‪،‬ول إ إ ف ف إ إ‬ ‫مم‬

‫ر‬

‫باحإ إإا اهلل لبإ إإا لإ إإذ ما حملبإ إإا علإ إإى ال عإ إإر‬

‫للما عإ إإب‬

‫رورة‬

‫األم واألوالد‬ ‫قلإ إ إإا ع إ إ إإل األم بشإ إ إإىق األوند بائشإإ إ إ م ‪ ،‬وقلإ إ إإا د ب إ إ إإا بشإ إ إإئ م فاسإ إ إ إ م ‪،‬وقلإ إ إإا اماب إ إ إإا بشإ إ إإئ م خ إ إ إإائب م‬ ‫‪’،‬وقلا جمال ا بشئ م صالح م ‪ ،‬وا ا اج معا ل م الد م والع ل واألماب بشئ م عنماق‬ ‫مع ولدا البليد‬ ‫ا اب ل ا بولد بل د فال‬

‫م أب بل د ‪ ،‬ون ج ع مم بالد ’ فبل د بار اب‬

‫مم ولد‬

‫عام‬

‫الزوجة والمعيشه‬ ‫قلمإ إإا ب إ إ ال وجإ إإا بالمع ش إ إ ال إ إ‬

‫إ إ ف إ إإا ‪ ،‬و لمإ إإا اب لإ إإا الإ إإى حإ إإال احسإ إإم ‪ ،‬مل إ إ و ش إ إ ا مب إ إ ولإ إإو‬

‫وصلا للجب مبا األب ال الى ج بم‬ ‫معاملة الزوجه بالحسنى‬ ‫المعاملا بالحسبى‬

‫د العاقل باع ‪ ،‬والحم اق مردا ‪ ،‬ف ر م األولى ‪ ،‬واقلل م ال اب ا‬

‫الزوج ومساوئء الزوجة‬ ‫ال وي ال ر م س ر مساو‬

‫وج عم أول ائ ا ‪ ،‬واللئ م حدث عم مساوئ ا ح ى م أعدائ ا‬

‫حقوق الزوجات‬ ‫أ ر األ واي بالبوم وجا م بح وق م عل م أ ر مما بلبوم أب س م بح وق م عل م‬ ‫‪31‬‬


‫انحراف الرجل والمرأة‬ ‫المج مإ إ إ الجا إ إإل غ إ إإر للرج إ إإل ابح ارفإ إ إ ‪ ،‬و إ إإل المإ إ إرأة عل إ إإى ابحراف إ إإا ‪ ،‬مإ إ إ ام الش إ إإر عا أوجب إ إإا عل إ إإى‬ ‫إ إإل مب م إ إإا األس إ إ ام واب إ إإرا انبحإ إ إرات وأوجبإ إإا السإإ إ ر وح م إ إإا علإ إإى إ إإل مب م إ إإا ح إ إ م ب إ إإا الجر م إ إإا‬ ‫‪ ،‬فمم ا م جاق م ال رم ب م الرجل والمرأة‬ ‫بيننا وبين زوجاتنا‬ ‫وجا بإ إ إإا ر بب إ إ إإا بال مال إ إ إإاا ‪ ،‬وبح إ إ إإم ب إ إ إإر م بال إ إ إإرور اا ’ والمشإإ إ إ ل ام م إ إ إإا راه الرج إ إ إإل مال إ إ إإا إ إ إ إراه‬ ‫المرأة‬

‫رور ا والع ف صح ل‬

‫من أكبر المصائب‬ ‫مإ إإم ا بإ إإر المصإ إإائب مص إ إ با الرجإ إإل العاقإ إإل ب وجإ إإا حم إ إإاق ‪ ،‬وص إ إ با الم إ إرأة العاقل إ إ برجإ إإل احمإ إإم ‪ ،‬ف إ إ لذ‬ ‫و الداق ال‬

‫ن ب‬

‫مع عالي‬

‫الرجل والمرأة في المصائب‬ ‫الرج إ إإل إإ إإرى المصإ إ إ با إ إ إ‬

‫إ إإل مإإ إإا بوق بعبئإ إ إ وموق إ إ إ مب إ إإا ال جلإإ إإد ‪ ،‬والمإ إ إرأة إإ إإرى المصإ إ إ با إ إ إ‬

‫مان عجب ا وموق ا ال ش‬ ‫طبيعة الرجل والمرأة في الكالم‬ ‫الرجل العاقل ذ ر الصما ‪ ،‬والمرأة العاقلا ذ ر ال الم‬ ‫لماذا كان الرجل اشجع ؟‬ ‫لما ا خلم اهلل الرجل اشج واقوى مم المرأة البا أل ف ن ل حمل مم الم اعب أ ر مما حمل؟‬

‫‪32‬‬

‫إ إ إإل‬


‫لو كانت المرأة كالرجل في القوة‬ ‫لإ إإو ابإ إإا الم إ إرأة قو إ إإا الرجإ إإل ل‬ ‫على ولد ا بالموا ف‬

‫إ إإا علإ إإى ح ا إ إ إ ف إ إ سإ إإاع مإ إإم س إ إإاعاا‬

‫إ إإب ا ‪ ،‬أن ار إ إإا إ إإدع‬

‫با؟‬

‫األوالد بين األب واألم‬ ‫لما بب ا األب العاقل ف‬

‫رب ا أونده ف أعوام ‪ ،‬رم األم الجا ل ف أ ام‬

‫أنواع الزوجات‬ ‫ال وج إ إإاا الث‪:‬عاقلإ إ إ‬

‫ر مإ إ إ ف ل إ إإذ أ إ إإرم ال وج إ إإاا ‪،‬وص إ إإالح ر إ إ إ‬

‫ل إ إإذ ار إ إإى ال وج إ إإاا ‪ ،‬وجا لإ إ إ‬

‫س ئا األخالم ف لذ ا عب ال وجاا‬ ‫الفرد والجماعة‬ ‫قد وم الرجل بم رده احسم الباف ‪ ،‬فظ ا ام م الجماع‬

‫ام مم اسوئ م‬

‫حرية المرأة وعبوديتها‬ ‫ن إ إإوم حر إ إإا المإ إ إرأة ون عبود إ إإا ل إ إإى عل إ إإى حس إ إإاب ارم إ إإا األسإ إ إرة ‪ ،‬ون مس إ إإاو ا بالرج إ إإل ال إ إإى علإ إ إإى‬ ‫حساب سعادة المج م‬ ‫سقوط الحضارات‬ ‫أل ف عج با ام وم س وب الح اراا ب جا برو المرأة ف المج م‬ ‫بين شرع اهلل وارادة العابثين‬ ‫أراد اهلل للمرأة ف شرع ال رام واإلس رار ‪ ،‬واراد ل ا العاب وم ل ا الش اق والم اب‬

‫‪33‬‬


‫عقل الرجل والمرأة‬ ‫ل س إ إإا المإ إ إرأة اب إ إإص ع إ إإال مإ إ إ م الرج إ إإل ‪ ،‬ول ب إ إإا غل إ إإب عاب إ إإا عل إ إإى ع ل إ إإا ‪ ،‬واالرج إ إإل الع إ إإف نج إ إإرم‬ ‫م اخ ل إ إ إإا افعال مإ إ إإا ب بإ إ إإا م اس إ إ إ عمال إ إ إإل مب مإ إ إإا لع ل إ إ إ ‪ ،‬فبسإ إ إإب ل إ إ إإا ب صإ إ إإام الع إ إ إإل ‪ ،‬وبسإ إ إإب ل إ إ إ‬ ‫اد‬ ‫صفات المرأة‬ ‫الم إ إرأة جم إ إ ص إ إ اا ال إ إ ئب وال عإ إإل والشإ إإاه ‪ ،‬فل إ إإا مإ إإم ال إ إ ئب اف ارس إ إ ا ول إ إإا ممإ إإم ال علإ إإب م ر إ إإا بالنإ إإالم‬ ‫‪ ،‬ول ا مم الشاه وداع ا م الحا م‬ ‫من عجيب امر المرأة‬ ‫اب إ إإا اق إ إإوى س إ إإلبابا عل إ إإى الرج إ إإل و إ إ إ ا إ إإعت مبإ إ إ ‪ ،‬وأ إ إإر ب إ إإرم بإ إ إ و إ إ إ انل إ إإم ‪ ،‬وأ إ إإر وف إ إإاق و إ إإو‬ ‫ا إ إإدر ‪ ،‬وأ إ إإر ش إ إ وى و إإ إ ا إ إإدأ مب إ إ ب إ إإان ‪ ،‬وألص إ إإم ب وند إ إإا و إ إإم بسإ إإبوم ل إ إ إ ‪ ،‬وأ إ إإر خر ب إ إإا و إ إإو‬ ‫أقل مب ا س بى ‪ ،‬و‬

‫أقل مب عباده ‪ ،‬و و ا عت مب ا ا مابا‬

‫لو كان ‪.....‬‬ ‫‪ -519‬لإ إإو إ إإام الع إإإل علإ إإى قإ إإدرة ال إ إإالم ‪ ،‬ل إ إإام ال ر إ إإار أ بإإإر البإ إإاف ع إ إإال ‪ ،‬ولإ إإو إ إإام العلإإإم علإ إإى قإ إإدر‬ ‫الح إ إإن ل إ إإام ال لم إ إ إ أوسإ إ إ م إ إإم اسإإ إ ا ه علم إ إإا ‪ ،‬ول إ إإو إ إإام الم إ إإا ل عل إ إإى ق إ إإدر الع إ إإل ل إ إإام ا ب إ إإى الب إ إإاف‬ ‫ح ماق ‪ ،‬واف ر الباف الس اق‬

‫‪34‬‬


‫بابا الخلود‬ ‫للخل إ إإوم باب إ إإام ‪ :‬ب إ إإاب ام إ إإام‬ ‫األمإإإام معدب إ إ مإ إإم‬

‫إ إإدخل مبإ إ إ العنم إ إإاق ‪ ،‬وب إ إإاب خل إ إ إ‬

‫إ إإدخل مبإ إ إ األشإ إ إ اق ‪ ،‬وم إ إإاح الب إ إإاب‬

‫إ إإب ‪ ،‬والبإ إإاب الخل إ إ ش إ إوان مإ إإم ل إ إإب ‪ ،‬واألولإ إإوم خلإ إإدوم ب إ إإرحم البإ إإاف عل إ إ م ‪،‬‬

‫واألخروم خلدوم بلعبا الباف عل م‬ ‫حوار مع السعادة‬ ‫ق ل للسعاده ‪ :‬ا م س ب م ؟‬ ‫قالا ‪ :‬ف قلوب ال ار‬

‫م‬

‫ق ل فبم غ م ؟‬ ‫قالا ‪ :‬مم قوة ماب م‬ ‫ق ل ‪ :‬فبم دوم م ؟‬ ‫قالا ‪ :‬بحسم دب ر م‬ ‫ق ل ‪ :‬فبم س عجل م ؟‬ ‫قالا ‪ :‬أم علم الب ف أم لم ص ب ا ن ما ب اهلل ل ا‬ ‫ق ل ‪ :‬فبم رحل م ؟‬ ‫قالا ‪ :‬بالبم بعد ال باعا ‪ ،‬وبالحرص بعد السماح ‪ ،‬وبال م بعد السرور وبالشذ بعد ال م‬ ‫قد يخطئ النظر‬ ‫قد وم ا ر األش اق با ا ف البنر ‪ ،‬أ ر ا ا برابا ف الواق‬

‫‪35‬‬


‫إنما يعرف الشيء بضده‬ ‫بإ إ إ إإالحر والبإ إ إ إإرد بعإ إ إ إإرت ف إ إ إ إإل الربوبإ إ إ إإا والإ إ إ إإدتق ‪ ،‬وبإ إ إ إإالنلم والعج إ إ إ إ بعإ إ إ إإرت ف إ إ إ إإل العإ إ إ إإدل والح إ إ إ إ م ‪،‬‬ ‫وبإ إإالمر‬

‫والش إ إ خوخ بعإ إإرت ف إ إإل الصإ إإحا والشإ إإباب ‪ ،‬ول إ إإم إ إإل إ إإرد العب إ إرة مافإ إإاا؟ و إ إإل إ إإرد الحس إ إرة‬

‫المسراا‬ ‫الحق والهوى‬ ‫الح إ إإم س عصإإ إ عل إ إإى ال إ إإوى ‪ ،‬فم إ إإم مل إ إ إ الح إ إإم مل إ إإذ ال إ إإدرة عل إ إإى أ وائإ إ إ ور با إ إ إ ‪ ،‬وباإل م إ إإام م إ إ إ‬ ‫الحم مم البابل ‪ ،‬وب وف م اهلل عرت ر باا الخ ر مم ر باا السوق‬ ‫أدب الجنس بين األمم القوية واألمم الضعيفة‬ ‫فإ إ إ األم إ إإم المبحلإ إ إ إ إإروي أدب الج إ إإبف ‪ ،‬وفإ إ إ األم إ إإم ال و إ إإا ‪ ،‬و خل إ إإد ف إ إ إ ادب إ إإاذه ‪ ،‬وال إ إإرم بإ إ إ م العنإ إ إ م‬ ‫والح ر‬

‫ل الخلود على ال راق‬

‫أثرياء الجنس وأثرياء الحرب‬ ‫أ ر إ إإاق الج إ إإبف ش إ إإر م إ إإم أ ر إ إإاق الح إ إإرب ‪ ،‬فلم إ إإا ا صإ إإب الب م إ إإا عل إ إإى إ إإذنق ب بم إ إإا س إ إإلب األ إ إ إواق عل إ إإى‬ ‫أولئ إ إإذ فإ إ إ ا لص إ إإحت والمج إ إإالا ؟ ألإ إ إ ف ب إ إإذ دلإ إ إ ال عل إ إإى ام الإ إ إ م ا ص إ إإبوا س إ إإلبا وج إ إ إ ال إ إإر فإ إ إ‬ ‫بالدبا ‪ ،‬قوم نالموم‬ ‫يفتعلون األزمات الجنسية‬ ‫ال الإ إ إ م‬

‫عم إ إإوم اب إ إإم م إ إإبروم لل ابإ إ إ فإ إ إ ادب الج إ إإبف‬

‫عل إ إإوم األ م إ إإاا الجبسإ إ إ ا بظ ار إ إإا ‪ ،‬إ إإم‬

‫ر إ إإاق للبإ إإاف وحإ إإال لمش إ إ ال م ‪ ،‬إ إإم اشإ إإد خب إ إ ار علإ إإى اإلبسإ إإاب ا ممإ إإم‬ ‫عموم أب م سلحوم للدفاع ن لل جوم ‪ ،‬فلما ا بلعم ذنق وبس ا عم أولئذ‬ ‫‪36‬‬

‫علإ إإوم األ مإ إإاا الحرب إ إإا ‪ ،‬إ إإم‬


‫أخطار تقاليدنا السيئة في الزواج‬ ‫ممإإ إإا إ إ إإروي ادب الجإ إ إإبف ‪ ،‬عإ إ إإدم سإإ إإر ال إ إ إ واي ‪ ،‬ب إ إ إ ه ال ال إ إ إإد جعلإإ إإا ال إ إ إ واي عبئإ إ إإا مال إ إ إإا ‪ ،‬ن إ إ إإب‬ ‫بحمل ن األ ب اق‪ ،‬م أ م شرائ اهلل جعل ال واي عمال س ال س ب ع الجم‬ ‫أين جمعياتنا النسائية‬ ‫ل إ إإو أم الجمع إ إإاا قام إ إإا بحم إ إإالا عل إ إإى ال إ إإد الإ إ إ واي ‪ ،‬ل إ إإدما للمج مإ إ إ خدمإ إ إ رفإ إ إ م إ إإم أم األم إ إإا ‪،‬‬ ‫وب‬

‫البالد مم األ ماا األخالق ا اإلبحالل ا ‪،‬‬

‫كرامة المرأة‬ ‫راما المرأة أم ن العب ب ا دم ا وأن برح ف وقود الش واا و لو ا األلسم بالشائعاا‬ ‫هل يحترم الغربي المرأة ؟‬ ‫بحم بخدع بمنا ر اإلح رام ف المج معاا ‪ ،‬وبغ ل البنر عم معامل ل ا ف الب وا‬ ‫أين يظهر تقدير المرأة‬ ‫إ إإد ر الم إ إرأة ن إ إإر ف إ إ ام ال إ إإا وقواب ب إ إإا ‪ ،‬ن ف إ إ مجإ إإالف ل و إ إإا وعب إ إإا ‪ ،‬ول إ إإد أر إ إإا الغ إ إرب م بلإ إإوم‬ ‫إ إإد ا فإإ إ المج معإ إإاا و صإإ إ عوب ا فإإ إ الب إ إإوا ‪ ،‬و ن إ إإا روم ل إ إإا ف إ إ المس إ إإاواه و إ إإم ب روب إ إإا فإ إ إ قإ إ إ اررة‬ ‫أب س م ‪،‬والمرأة عبدبا خدع ا النوا ر ما خدع ا ال م ر دوم رواق ش وا م‬ ‫ال تالزم بين إحترام المرأة وبين تحللها‬ ‫ن ال م ب م اع رات المرأة بح وق ا ‪ ،‬وب م السماح ل ا بغش ام المج معاا‬

‫‪37‬‬


‫المرأة في حضارتنا وحضارتهم‬ ‫عم إإوم أبب إإا اح ربإإإا المإ إرأة مإ إ اببإإإا ل إإم ب إ إرب ا ق إإب و عم إإوم اب إإإم ح رم إإوم المإ إرأة و إإإم‬ ‫‪ ،‬فمم ال‬

‫ح رم ا وال‬

‫إإبوب ا دائمإ إإا‬

‫ح را ؟‬

‫ضبط الغرائز او كبتها‬ ‫إ إ إإبب الغر إ إ إ ة ن عب إ إ إ‬

‫ب إ إ إإا ‪ ،‬فال إ إ إإبب بن إ إ إ م الباق إ إ إ ‪ ،‬وال بإ إ إإا ب إ إ إإار ل إ إ إإا ‪ ،‬و إ إ إإل قإ إ إإوة لإ إ إإم‬

‫إ إ إإبب‬

‫با باق‬ ‫شرف الكلمة قبل حريتها‬ ‫م ال إ إ م عمإ إإوم أم م إ إإم ح إ إإم ق إ إإول ما شإ إإاذوم بس إ إإوم أم شإ إإرت ال لمإ إإا قب إ إإل حر إ إإا ‪ ،‬ول إ إإم اجإ إإد أمإ إ إ‬ ‫س إ إإمل بالخ ابإإ إإا الوبب إإ إإا باسإإ إإم الحر إإ إإا ‪ ،‬ولإ إ إإو إإ إإام عبإإ إإدبا أر عإإ إإام واع لحإ إ إإا م م مإإ إإام حإ إ إإا م خوبإ إ إإا‬ ‫الوبم‬ ‫أثر التربية في توجيه الجيل‬ ‫ح إ إ م عمإ إإل ال رب إ إإا علإ إإى بشإ إإاق جسإ إإل إ إإوم بواجبإ إ إ ‪ ،‬س بش إ إ إ إ ا الج إ إإل علإ إإى م بسإ إإى ب س إ إ و إ إ إ ر‬ ‫أم ‪ ،‬وح م عمل على بشاق ج ل شب ر با ‪ ،‬س بش على أم‬

‫ر ب س و بسى أم‬

‫جيل الكفاح وجيل الهزيمة‬ ‫الج إ إإل الإ إ إ‬ ‫لم س ب‬

‫ع إ إإرت إ إإت‬

‫إ إإبب شإ إ إ وا و ع إ إإرت إ إإت ح إ إإم اب ص إ إإا ار ‪ ،‬والإ إ إ‬

‫الصبر بو ال‬

‫‪38‬‬

‫رخإ إ إ شإ إ إ وا ‪،‬‬


‫أثر المرأة في صيانة شرف األمة‬ ‫المإ إ إرأة ال إإ إ‬

‫إ إإرى س إ إإعاد ا فإ إ إ صإإ إ ابا ش إ إإرف ا ‪ ،‬ع إ إإرت إ إإت ربإ إ إ أوند ص إ إإبوم ش إ إإرت األم إ إإا ‪ ،‬وال إ إ إ‬

‫إ إإرى س إ إإعاد ا فإ إ إ اش إ إإباع ل ائإ إ إ ا ربإ إ إ أوند خوبإ إ إوا ش إ إإرت األمإ إ إ فإ إ إ س إ إإب ل اش إ إإباع ا إ إ إوائ م ‪ ،‬وشإ إ إ ام‬ ‫ب م اإل ب م‬ ‫بيننا وبين دعاة اإلنحالل‬ ‫المش إ إ إ إ إ ل ب ببإ إ إ إ إإا وب إ إ إ إ إ م دعإ إ إ إ إإاة اإلبحإ إ إ إ إإالل ‪ ،‬أببإ إ إ إ إإا بخإ إ إ إ إإابب م بإ إ إ إ إإالع ول و إ إ إ إ إإم بالش إ إ إ إ إ واا ‪ ،‬م ع إ إ إ إ إإول م‬ ‫ن ب رمإ إإاب ول ول إ إإم ش إ إ وا م إإ إ ال إإ إ‬ ‫العلم ا ال‬

‫ر إ إ إ ‪ ،‬بح إ إإم مإإ إ الع إ إإل و إ إإم مإإ إ ال إ إإوى ‪ ،‬بح إ إإم مإ إ إ المب إ إإاد‬

‫روم ب ا و م م الر باا واأل واق ‪ ،‬والع ل بب دولا مم ح ث خرب ا ال وى‬

‫من أين نبدأ‬ ‫بر د أم ببدأ مم ح ث بدأا األمم و م ر دوم أم ببدأ مم ح ث اب ا‬ ‫شبابنا وزعماؤهم‬ ‫ب إ إإا فإ إ إ الش إ إإرت أم الش إ إإباب مب إ إإا س عصإ إ إ عل إ إإى إ إإل‬

‫إ إ إراق ‪ ،‬وأم ال ائ إ إإد والإ إ إ ع م فإ إ إ م ‪ ،‬ل س إ إإا لإ إ إ‬

‫ال درة على م اوما احب أبواع اإل راق‬ ‫هويمة األمم بواسطة المرأ‬ ‫األم إ إإا ال إ إ إ‬

‫بن إ إإر للمإ إ إرأة بنإ إ إرة عاقلإ إ إ ‪ ،‬ن سإ إ إ ب‬

‫ش وة واح ار ‪،‬‬

‫ام‬

‫م إ إإا فإ إ إ الح إ إإرب ‪ ،‬واألم إ إإا ال إ إ إ‬

‫م ا البغا ا ف الحرب عم بر م اإل راق وال جسف‬

‫‪39‬‬

‫بن إ إإر ل إ إإا‬


‫إرجعوا لى ال ار خ‬ ‫ب م بإإ إإا ‪ ،‬ون ب إ إإوم عإإ إإم حبإ إ إ م إإ إإام األس إ إ إرة ‪،‬‬

‫ل سإ إ إ ل ال إإ إإار خ ع إ إإم إ إ إإذنق الإ إ إ م عمإ إ إإوم الب إ إإو‬

‫إ إإل اب إ إإارا اقإ إ إإوى األم إ إإم ف إ إ إ ال إ إإار خ ن ح إ إ إ م س إ إإاا ف إإ إإا م إ إإل آرائ إإ إإم الجم إ إإا وفلس إ إ إ م فإ إ إ ق إ إ إ ا‬ ‫المرأة‬ ‫احذري أيتها الفاضله‬ ‫اح إ إ إ ر م إ إ إإا خإ إ إإدعوبذ م إ إ إإم ال إ إ إإان ال ح إ إ إإرر مإ إ إإم العبود إ إ إإا و حب إ إ إ م ال ال إ إ إإد ‪ ،‬ب إ إ إإم ر إ إ إإدوم أم‬

‫إ إ إإو‬

‫عبود إ إ إ ذ للج إ إ إإل المإ إ إإوروث عبود إ إ إإا الش إ إ إ وة الجامحإ إ إإا ح إ إ إ ر م السإ إ إإم ا ن إ إ إ ف إ إ إ الشإ إ إإب ا ن ح إ إ إ م‬ ‫عمى عم دقا بس ج ا ون صباد ا ن بعد أم س مر بعم سبار‬ ‫بم فتحنا الدنيا ؟‬ ‫بح إ إ إإم ل إ إ إإم ب إ إ إ إ ل ال إ إ إإد با بماجب إ إ إإاا مإ إ إ إ حلالا ‪ ،‬ف حبا إ إ إإا بع إ إ إإاا م إ إ إإد باا ‪ ،‬ول إ إ إإم ب إ إ إإرث األر‬

‫ب إ إ إ إ دب‬

‫الجبف ‪ ،‬ور باه ب دب الخلم‬ ‫فرق مابيننا وبينهم‬ ‫بر إ إ إإد أم بحصإ إ إإم ب و ب إ إ إإا ومج معبإ إ إإا‬

‫إ إ إإد الحر إ إ إإم الإ إ إ إ‬

‫ل إ إ إ م ج رابب إ إ إإا ‪ ،‬و إ إ إإم ر إ إ إإدوم أم جإ إ إإروا إ إ إ إ ا‬

‫الحر م لى ب و با ومج معبا ‪ ،‬عجابا بروعا ل ب الم و ج ‪ ،‬واس حسابا لصور الخ ال‬ ‫بم يتفاوت الرجال‬ ‫فإ إ إ‬

‫إ إإل ح إ إإاره علم إ إإاق ا شإ إ إ وا المج إ إإول ‪ ،‬وم إ إإروم اب إ إإدعوا فإ إ إ المعرف إ إإا ‪،‬وأدب إ إإاق س إ إإموا ب إ إإالعوابت ‪،‬‬

‫وف إ إ إإا عشإ إ إ إراا مم إ إ إإم اش إ إ إإبعوا ر ب إ إ إإاا الجم إ إ إإا ر بالغب إ إ إإاق وال إ إ إإرقص ‪ ،‬ف إ إ إإل خل إ إ إإد ن أولئ إ إ إإذ العلم إ إ إإاق ‪،‬‬ ‫والم روم ؟‬ ‫‪40‬‬


‫ماقيمة أدب الجنس‬ ‫أدب الجإ إ إإبف ل إ إ إ ف ف إ إ إ إ بإ إ إإداع ون إ إ إإاح ‪ ،‬ف إ إ إإو صإ إ إإبعا ال سإ إ إإالى األب إ إ إإاب م ‪ ،‬وأدب الإ إ إإب ف ف إ إ إ روع إ إ إإا‬ ‫األبداع وال اح وشرت ال‬

‫حا‬

‫ال حرية في الهدم‬ ‫مإ إإم راد أم إ إإدم ب إ إ ن أ ر إ إ إ إ م عمل إ إ باس إ إإم الحر إ إإا ‪ ،‬ون ادع إ إ‬

‫ل إ إ بإ إإالخراب باسإ إإم ال إ إإم ‪ ،‬ول إ إإم‬

‫اجرع م اررة الع اب باسم ال ابوم‬ ‫لصوص الألدب‬ ‫م إ إا ال إ إإرم ب إ إ م لإ إإص سإ إإلل لإ إإى ب إ إ باسإ إإم ائإإإر ف سإ إإرم ‪ ،‬وب إ إ م ادب سإ إإلل الإ إإى ع إإإل بب إ إ او وج إ إ‬ ‫باس إ إ إإم اد إإ إ إإب م إإ إ إإر ‪ ،‬ف سإإ إ إإلب ا مإإ إ إإم ماف إ إ إ إ ؟ فلم إ إ إإا ا سإإ إ إإجبوم لصإ إ إ إإوص الم إإ إ إإاع ‪ ،‬و بل إ إ إ إإوم الحر إ إ إ إإا‬ ‫للصوص الشرت ؟‬ ‫ميزة الحضارة‬ ‫م إ إإم م‬

‫إ إإا أب إ إإا ب إ إإل اإلبس إ إإام م إ إإم ال و إ إإى ال إ إإى البئ إ إإام ‪ ،‬وم إ إإم الع إ إإدوام ال إ إإى ال ب إ إإابوم ‪ ،‬وم إ إإم سإ إ إ برة‬

‫الغ ارئإ إ إ ال إ إإى بن م إ إإا ‪ ،‬فإ إ إ‬

‫دم إ إإا إ إ إ ال إ إإدعواا الجبسإ إ إ ا ال إإ إ‬

‫رجإ إ إ ب إ إإالمج م ‪ ،‬م إ إإم بن إ إإام الشإ إ إرائ‬

‫لى فو ى الش واا ‪ ،‬ومم عدل ال ابوم لى عدوام اإلباح ا‬ ‫هل يرضون هذا‬ ‫ا إ إإام شإ إإباع الغر إ إ ة الجبس إ إ ا عإ إإم بر إ إإم ال حلإ إإل مإ إإم ق إ إإود الش إ إرائ وال إ إواب م عب إ إوام الح إ إإاره ‪ ،‬إ إإام‬ ‫الح وام أرقى مم اإلبسام ‪ ،‬و ابا المج ماعاا البدائ ا ال‬

‫‪41‬‬

‫خ بش وع ا المرأة أ ر مبا رق ا‬


‫لعنة التاريخ‬ ‫م شإ إ إإباببا وف ا بإ إ إإا ‪ ،‬لإ إ إإم إ إ إإدعوا إ إ إإذنق العإ إ إإاب م أم سإ إ إإجلوا ف إ إ إ ال إ إ إإار خ اب إ إ إإم إ إ إإابو مإ إ إإم العبإ إ إإر م عإ إ إإم‬ ‫أ إ إإداف م ‪ ،‬و امإ إإا اشإ إإد لعبإ إإا ال إ إإار خ أ ا لإ إإم عإ إإرت عإ إإم شإ إإباببا وف ا بإ إإا ف إ إ دور ال إ إإاح والببإ إإاق ن األمإ إإل‬ ‫بالل ائ الجبس ا ‪ ،‬أ ج ل م ل‬

‫ا س حم باق ال ار خ ؟‬

‫الفكر الخالد‬ ‫ال إ إإر ال إ إ‬

‫شش إ إ د قواعإ إإد الب‬

‫إ إإا ‪ ،‬س إ إ حم أصإ إإحاب خلإ إإود ال إ إإار خ ‪ ،‬وال إ إإر ال إ إ‬

‫إ إإدم الح إ إإارة ف إ إ‬

‫عنم ا ‪ ،‬س حم أصحاب لعبا ال ار خ‬ ‫مسابقات ملكات الجمال‬ ‫مإ إإم من إ إإا ر م إ إإر الح إ إإارة الغرب إ إإا ب إ إإالمرأة اب راع إ إإا لمس إ إإاب اا مل إ إإاا الجمإ إإال واألباق إ إإا واإل إ إ إراق ‪ ،‬إ إإل‬ ‫ف‬

‫لذ ن دل ل على ر با الرجل ف اإلس م اع بالمرأة ول ا البنر الى جمال ا ؟‬

‫هذه المسابقة مصيدة‬ ‫مس إ إإاب اا مل إ إإاا الجم إ إإال مباس إ إإبا نسإ إ إ م اع رج إ إإال ال ح إ إ إ م والم إ إإرج م ب جس إ إإام الم س إ إإاب اا ‪ ،‬م إ إإا إ إإو‬ ‫مباسبا نصب اد األ واي ل اا خش م ام صبحم اسداا‬ ‫رقية الساحر‬ ‫إ إ ه المسإ إإاب اا رق إ إإا السإ إإاحر الم إ إإا ر نس إ إ خراي ال إ إإاا مإ إإم ب إ إإو م ل إ إإى ح إ إ م صإ إإبحم حإ إإا س إ إإلب‬ ‫و صرف‬

‫‪42‬‬


‫مسكينة هي المرأة‬ ‫مإ إإا ال ألعوب إ إإا الرج إ إإل فإإ إ عصإ إإور ال إ إإار خ ‪ ،‬ن فإإ إ‬ ‫الرجل أوس مب ا ع ال واد ار ا ‪ ،‬عبد مم دع‬

‫ار خب إ إإا وفإإ إ شإ إإر ع با ‪ ،‬الإإ إ ف ل إ إإذ دل إ إإل عل إ إإى ام‬

‫وم الرجل على المرأة ف الع ل ؟‬

‫اللوحة الفنية‬ ‫ال إإا ف إإإاه جم لإإإا عاقل إ إ مإ إ ف إإإاه جم لإإإا دخلإإإا المس إإاب ا مل إإإاا الجمإإإال ف الإإإا إ إ ه ل لإ إإذ بغإ إإرور ‪ :‬ل إ إإد‬ ‫صرا مش ورة بشر الصت صور و ب ل اخبار‬ ‫ف ال إ إإا األخ إ إإرى ‪ :‬م اللوح إ إإا ال ب إ إإا ال إ إ إ ل إ إإم لمسإ إ إ ا األ إ إإد أ ل إ إإى مب إ إإا وأبل إ إإه ل إ إإا ل بن إ إإار م إ إإم ال إ إ إ‬ ‫لمس ا األ د ح ى‬

‫را روعا الواب ا‬

‫الطائر الحبيس‬ ‫م إ إإرا ف إ إإاه مم إ إإم دخل إ إإم مس إ إإاب اا مل إ إإاا الجم إ إإال ‪ ،‬بب إ إإائر حبإ إ إ ف فإ إ إ ش إ إإب ا الصإ إ إ اد فب إ إإا ف إ إإال ل إ إإا‬ ‫الب إ إإائر ‪ :‬ن ب إ إإذ عل إ إإى م إ إإم إ إ إ ال أمامإ إ إ فرص إ إإا لدف إ إإالا م إ إإم الش إ إإب ا ‪ ،‬ول إ إإم اب إ إإذ عل إ إإى م إ إإم ل إ إإم ع إ إإد‬ ‫سب‬

‫اإلفالا بذ على ب سذ أ ا المس با‬

‫مكر‬ ‫أيهما أشد ا‬ ‫م المإ إ إرأة أش إ إإد م إ إ إ ار م إ إإم الرج إ إإل ‪ ،‬أم إ إإا أب إ إإا فل إ إإم اع إ إإد أذم إ إإم ب إ إ إ ا ‪ ،‬بع إ إإد أم اسإ إ إ باع الرج إ إإل ام جإ إ إ ب ا‬ ‫ال‬ ‫الطائر الطليق‬ ‫الب إ إإائر البل إ إإم الإ إ إ‬

‫اس عص إ إإى عل إ إإى ش إ إإب ا الصإ إ إ اد ا ل إ إإى واش إ إإد جإ إ إ با للب إ إإوف م إ إإم الب إ إإائر الحبإ إ إ ف‬

‫م ما ام جم ل المبنر‬ ‫‪43‬‬


‫الدمية الصغيرة‬ ‫الصغ رة س نل م صغ رة م ما جسمو صورذ وم ما البسوذ وا بما و عوذ‬

‫ادم‬

‫لم يدخلن مسابقات الجمال‬ ‫ر م إ إإا علإ إ إ – و إ إ إ لذ إ إإل ام فإ إ إ ال إ إإدب ا ألب إ إإا ول إ إإد ب ن ألب إ إإا جم لإ إ إ‬

‫م أمإ إ إ‬

‫ح إ إإدث ع إ إإم جمال إ إإا‬

‫الصحت‬ ‫الخالدات في التاريخ‬ ‫مل إ إإاا الجم إ إإال بسإ إ إ م بع إ إإد أ إ إإام ’ ول إ إإم العالم إ إإاا واألم إ إإاا ‪ ،‬سإ إ إ نل إ إ إ ر م ال إ إإار خ م إ إإاب‬

‫بس إ إإام‬

‫أر ال ار خ‬ ‫نصيبنا من األآلم‬ ‫ل ل بص ب مم األمل والح م وا أللم ‪ ،‬فمم صبر ام ل األجر ومم سخب ب عل الو ر‬ ‫العدو والخصم‬ ‫ن بلإ إإم ل إ إإن العإ إإدو ن عل إ إإى األجببإإ إ المحإ إإارب ‪ ،‬أم إ إإا المإإ إوابم ال إ إ‬ ‫ن ب‬

‫مع ن الشدة ‪ ،‬والخصم‬

‫خ ل إ إإت معإ إ إ ف إ إإو خص إ إإم والع إ إإدو‬

‫د مع حسم الخلم‬

‫هل يحب العدو ؟‬ ‫العإ إ إإدو ن م إ إ إإم ام حإ إ إإب ‪ ،‬ول إ إ إإم م إ إ إإم أم عإ إ إإدل مع إ إ إ ف مإ إ إإر بحب إ إ إ خ إ إ إإال واألمإ إ إإر بالعإ إ إإدل بسإ إ إإاب ا‬ ‫و مال‬

‫‪44‬‬


‫بين التوكل والتواكل‬ ‫مإ إإم ا إ إإل علإ إإى اهلل ف إ إ امإ إإر مع ش إ إ‬

‫إ إإاه ‪ ،‬ومإ إإم ا إ إإل علإ إإى‬

‫ائ إ إ ار إ إ‬

‫موم إ إإا‪ ،‬ومإ إإم وا إ إإل عإ إإم‬

‫السع ل ا ا ل مبالب ا فالسع د ‪:‬‬ ‫مم سعى وو و ل على اهلل والش‬

‫مم ا ر بب س وال ل ل مم رذ السع‬

‫وا ال و اسال‬

‫بين التصوف والشريعة‬ ‫الصإ إإوف العالم إ إإل وق إ إإات عب إ إإد ح إ إإدود الش إ إإر عا و إ إ إ ه إإ إ ص إ إإوف ا الص إ إإحابا والس إ إإلت الص إ إإالل ‪ ،‬والصإ إ إ‬ ‫الجا إ إ إ إل مبح إ إ إإرت ع إ إ إإم الش إ إ إإر عا ومبع إ إ إإث ابحإ إ إ إرات األخ إ إ إإالم ف إ إ إ إ ‪ ،‬والص إ إ إإوف ال ب إ إ إإد م إ إ إإادم للش إ إ إإر عا‬ ‫مخرب للمج م وب م الصب م أ اع اإلسالم رفع ‪ ،‬وف د المج م اإلسالم قو‬ ‫ابدأو باإلصالح من هنا‬ ‫الصإ إ إإالح أم بإإ إإدأ بال إ إ إإرب علإ إ إإى الم إ إ إإاجر م بالإإ إإد م ‪ ،‬ف إ إ إإم حج إ إ إرة ف إ إ إ سإإ إإب ل اإلصإ إ إإالح ‪ ،‬و إ إ إإم أعإ إ إإداق‬ ‫للمصلحوم‬ ‫أيهم أهون على الشيطان‬ ‫الش إ إ بام عامإإإل م إ إ الإإإدجال م مإ إإم ال إإإاد والعبإإإاد وادع إ إإاق العلإإإم ‪ ،‬و إ إإو علإ إإى إ إ مإ إإم اس إ إ مرار س إ إ بر‬ ‫‪ ،‬ألب افسد د ب م واماا‬

‫مائر م‬

‫ضرر‬ ‫ا‬ ‫أيهما اشد‬ ‫فسإ إ إإاد الإ إ إإد م اشإ إ إإد‬

‫إ إ إإر ار مإ إ إإم‬

‫لإ إ إإا ال إ إ إإم ر ‪ ،‬واس إ إ إ غالل الإ إ إإد م اشإ إ إإد مإ إ إإم مباصإ إ إإبا العإ إ إإداق ‪ ،‬ول ا إ إ إإد‬

‫مح ال احب لى الش بام مم الت مبغمف ف ش وا‬

‫‪45‬‬


‫كلنا نحب الحياه‬ ‫مبا مم حب م الدب ا البجاة ف األخرة ومبا مم ن بال ف أ واد لذ‬ ‫كيف تعيش في الحياة‬ ‫ن إ إ ف ون غ إ إإب ون ح إ إإد ون حإ إ إ م و حم إ إإل م إ إإم ال مإ إإوم م إ إإان‬ ‫ون ع إ إإش‬

‫إ إإب ذ‪ ،‬وم إ إإا ن بسإ إ إ ذ س إ إإلبام اهلل ‪،‬‬

‫إ إ إر مب إ إإال بم إ إإا ج إ إإر حول إ إإذ ‪ ،‬فالمش إ إإار ا الوجداب إ إإا أبب إ إإل خص إ إإائص اإلبس إ إإم ون إ إإم اباب إ إإا ‪،‬‬

‫فان ار اجمل ف ائل اإلبسام‬ ‫كيف تكون سعيدا‬ ‫أد واجب إ إإذ عل إ إإى خ إ إإر م إ إإا ر إ إ إ اهلل ‪ ،‬واخ إ إإدم الب إ إإاف خ إ إإر ما خ إ إإدم بإ إ إ الب إ إإاف ‪ ،‬و عل إ إإم اف إ إإل العل إ إإم ‪،‬‬ ‫واف ل قلبذ بما ف الح اة مم مبا ج ‪ ،‬وا م‬

‫ع ب ذ عم اقبل ماف ا ‪ ،‬م سع دا‬

‫كيف تكون عظيما‬ ‫م إإم ابإ إإاع رب إ إ وبإ إإر والد إ إ ‪ ،‬ووص إإل رحم إ إ واس إ إ م ف إ إ‬

‫إ إإدم الح إإاره واسإ إإعاد اإلبسإ إإاب ا ف إ إ لذ إ إإو ال إ إ‬

‫دعى ف مل وا السماواا عن ما‬ ‫أنفع من الموسيقى‬ ‫سإ إإاعا إ إ ر ف إ إإا المإ إإذمم عنمإ إإا اهلل بسإإ إ مإ إإم ال مإ إإوم واتنم‪ ،‬ا إ إإر مإ إإم أ إ إإام سإإ إ م ف إ إإا الغ إ إإافلوم‬ ‫الى جم ل انبغام‬ ‫فارق جسما مرة بعد مرة‬ ‫نبإإ إإد ام إإ إإارم جسإ إ إإمذ م مإإ إإا بإ إ إإال بإ إ إإذ العمإ إ إإر فإإ إإاخرص علإ إ إإى ام ارق إ إ إ ال ب إ إ إ بعإ إ إإد ال ب إ إ إ مخ إ إ إإا ار ‪،‬‬ ‫خ ت عبذ صص م ارق عبد الموا‬ ‫‪46‬‬


‫حقائق‬ ‫ن جإ إ إ ع م إ إإم الم إ إإوا ن م إ إإم س إ إإاق عملإ إ إ ‪ ،‬ون خش إ إإى م إ إإم ال إ إإر ن م إ إإم س إ إإاق نبإ إ إ ب إ إإاهلل ‪ ،‬ون شإ إ إ و‬ ‫مإ إإم سإ إإوق حن إ إ ن جا إ إإل أو خامإ إإل ‪ ،‬ون ش إ إ و جحإ إإود البإ إإاف ل‬ ‫ون إ إ إإد ف إ إ إ‬

‫إ إإل ن مإ إإم إ إإام م إ إ بإ إإاق البإ إإاف ‪،‬‬

‫بإ إ إإاق البإ إ إإاف ن مإ إ إإم ابإ إ إإا وج إ إ إ اهلل ور إ إ إواب ‪ ،‬ون صإ إ إإل بسإ إ إإام لإ إ إإى إ إ إ ا الم إ إ إإام ن‬

‫ب وف م مم اهلل واحسام‬ ‫مناجاه‬ ‫ل إ إ لإ إإو حاسإ إإب با علإ إإى خب إ إراا الب إ إإوف لحشإ إإر با مإإ إ األش إ إرار‪ ،‬ولإ إإو حاسإ إإب با علإ إإى ص إ إ ربا ف إ إ ح إ إإذ‬ ‫لحشإ إإر با م إ إ أ إ إإل البإ إإار ‪ ،‬ولإ إإو حاسإ إإب با علإ إإى بس إ إ اببا تنئإ إإذ لمإ إإا امإ إإدد با بج إ إإل بعمائإ إإذ ‪ ،‬ولإ إإو حاسإ إإب با‬ ‫على اس ببباق ر قذ لما با مم الم و ل م ‪ ،‬ولو و ل با لى ب وسبا ل با مم ال ال م‬ ‫انتسب إليه وال تخش‬ ‫مإإإم اب سإإإب لإ إإى ال إإإر م لإإإم خإإإش ال اق إ إ ‪ ،‬ومإإإم اب مإ إإى لإ إإى الع إ إ لإإإم إإإر‬

‫ال لإإإا ‪ ،‬ومإإإم و إ إإم بإ إإالح م‬

‫لم بد ل اع ار ا ‪ ،‬ومم لى ال و ال ار لم خش صولا البا ا الجبار‬ ‫من أحب‬ ‫مإ إإم احإ إإب اهلل إ إإرب ل إ إ بصإ إإالل األعمإ إإال ‪ ،‬وم إ إإم أحإ إإب الرسإ إإول حبإ إإب ل إ إ بمحاسإ إإم األح إ إوال ‪ ،‬وم إ إإم‬ ‫أحب الجب‬

‫جر س ئ األقوال‬

‫ما يقوي األمم وما يضعفها‬ ‫ال إ إإا إ إ إإو ا إ إإعت األمإإ إإم ‪ :‬الع إ إإدة الصإ إ إإح حا ‪ ،‬والعلإإ إإم الب إ إإاف ‪ ،‬واألخإ إ إإالم ال و إ إإا ‪ ،‬و ال إ إ إإا‬ ‫اقوى األمم ‪ :‬ب ل المرأة ‪ ،‬وبغ ام الحا م ‪ ،‬واخ الت الشعب‬ ‫‪47‬‬

‫إ إ إإعت‬


‫سحر المرأة‬ ‫اردا ام ب ع إ إ إإد عب إ إ إإا اق رب إ إ إإا ‪ ،‬و لم إ إ إإا ااردا ام غ إ إ إإب ر إ إ إ إ ا ‪،‬‬ ‫م إ إ إإم س إ إ إإحر المإ إ إ إرأة ‪ ،‬أب إ إ إإا لم إ إ إإا ا‬ ‫اردا ام خلى مس ا‬ ‫و لما ا‬ ‫الباطل اكثر اتباعا‬ ‫ن اف الحم والبابل ب لا األبصار أو ر م‪،‬ف‬

‫ل العصور ام البابل أ ر ا باعا‬

‫تألب الناس على الحق‬ ‫لو ام لب الباف على الحم بابالب ‪ ،‬ل ام ح با ف فلسب م بابال‬ ‫الفرصة الوحيدة‬ ‫الح اة‬

‫ال رصا الوح دة للخلود بالعمل الباف ‪ ،‬فل ف ف ا م س لل و‬

‫اتجاه الجماهير‬ ‫الجما ر ن ع ل ل ا ف ما وافم ش وا ا ‪ ،‬وقواب م األخالم دل ال على صحا ا جا ا‬ ‫اتجاهات أهل الحضارة‬ ‫الح إ إ إ إإاراا ال د مإ إ إ إإا وح إ إ إ إإارة ال إ إ إ إإوم ‪ ،‬إ إ إ إإام اب ار إ إ إ إإا ب جإ إ إ إإا ا جإ إ إ إإاه الجمإ إ إ إإا ر ‪ ،‬بحإ إ إ إإو اإلبحإ إ إ إإالل او‬ ‫ال و ى‬ ‫إتباع الحق وأنصاره‬ ‫الحم أقل ا باع واقوى ابصار ‪ ،‬والبابل ا ر ا باعا وا عت ابصا ار‬

‫‪48‬‬


‫كن كالطبيب اإلنساني‬ ‫ن روعبإ إ إإذ افإ إ إإا الجمإ إ إإا ر علإ إ إإى البابإإ إإل ‪ ،‬فالبب إ إ إإب اإلبسإ إ إإاب‬

‫إ إ إإو ال إ إ إ‬

‫إ إ إإذد واجب إ إ إ م مإ إ إإا إ إ إإر‬

‫المر ى ‪ ،‬فظ ا اس بعا أم د واحدا فحسب ف د اب صا مم عدد ال ال م‬ ‫ضياع الحق بين ثالث‬ ‫الحم ب م الث ش واا ‪ :‬ش وة الجاه والش ره‪ ،‬وش وة المال‪ ،‬وش وة الل و الم ع‬ ‫ثالثة يضيعون الحق‬ ‫ال إإا‬ ‫‪ ،‬ومبافم‬

‫إ إ عوم الحإإإم ف إ إ‬

‫ال إإإا مإ إوابم مخلإإإص س إ إ ا عبإإإد قإ إإوم مببلإ إ م ‪ ،‬وعإإإالم س إ إ ا ب إ إ م جإ إإا ل م‬

‫رب الى نالم م‬

‫سته ال يرتجي منهم نصرة الحق‬ ‫سإإ إ ن ر جإإ إ م إ إإب م بصإ إ إرة الح إ إإم ‪ :‬ق إ إإو م س إ إإلب ‪ ،‬وش إ إ واب س إ إإدا عل إ إ إ الش إ إ وة‬

‫إ إ إره‪ ،‬ومبب إ إإل وج إ إإد‬

‫ل إ إ ا باعإإإا غروب إ إ بالم إ إ ‪ ،‬وعالمإإإا ا خ إ إ مإإإم علم إ إ وس إ إ ل ل ح إإإم ابماع إ إ ‪،‬م إ إإدا ا خ إ إ ال إ إإد س إ إ ا ار‬ ‫لح ا ا ‪ ،‬وبموح للش رة ا خ مم مخال ا الحم سب ال ل ا‬ ‫خمسة أنواع من الكتب التجد فيها الحق‬ ‫خمس إ إ إإا أبإ إ إ إواع م إ إ إإم ال إ إ إإب ن ج إ إ إإد ف إ إ إإا الح إ إ إإم ‪ :‬إ إ إإاب أراد مذل إ إ إ إ أم‬

‫لس إ إ إإت ’ ولإ إ إ إ ف ب لس إ إ إإوت ‪،‬‬

‫و إ إ إإاب أراد مذل إ إ إ إ أم ن إ إ إإر بمن إ إ إإر الم ح إ إ إإرر م ‪ ،‬و إ إ إإو بال ل إ إ إإد الببغ إ إ إإاق ‪ ،‬و إ إ إإاب أراد ص إ إ إإاحب أم‬ ‫ب د شخصا أو حدث عب ‪ ،‬و و خصم ل او مبافف‬

‫‪49‬‬


‫أربعة ال تقبل شهادتهم في أربعة‬ ‫أربعإ إإا ن بإ إإل ش إ إ اد م ف إ إ أربعإ إإا ‪ :‬قإ إإو ف إ إ‬ ‫‪ ،‬و وج‬

‫ا ب ف‬

‫إ إإع ت ‪ ،‬ومس إ إ بد ف إ إ م إ إإب د ‪ ،‬وم الإ إإذ علإ إإى الش إ إ ره‬

‫وج ا‬

‫الحق والدين‬ ‫مم ل ف ل د م ردع عم ال ب لم ل الحم ن ح م وم ل ف‬

‫لذ ال وى‬

‫ال ترج إنصافه‬ ‫م إإم ل إإم بص إإت ربإ إ بباع إ إ لإ إ ‪ ،‬ول إإم بص إإت ب سإ إ ب‬

‫إإا ع إإم ال إإر ‪ ،‬وم إإم ل إإم بص إإت خوابإ إ ب إإد ر‬

‫ف ائل م ‪ ،‬ولم بصت الباف ب د ر نروف م ‪ ،‬ن ر ج مم اإلبصات ف الخصوماا‬ ‫حالوة الحق ومرارته‬ ‫مم سما ب س عم مبام الدب ا وش وا ا ‪ ،‬وجد الحم حلوا ع ب الم ام‬ ‫عبد الهوى‬ ‫مم اس عبده وا لم حرر أبدا ‪ ،‬و و مس عبد ألسخت اتل ا واه‬ ‫مشكالتنا من اطماعنا‬ ‫أ ر المش الا ب م الباف ‪ ،‬بما‬

‫أ وائ م وأبماع م‬

‫وراء كل شر مستغل‬ ‫وراق إ إإل خص إ إإوما شإ إ إ بام‬

‫إ إإحذ ‪ ،‬ووراق إ إإل مشإ إ إ ل ن إ إإالم ح إ إ إ ‪ ،‬ووراق إ إإل جر م إ إإا امإ إ إرأة ف إ إإاجرة ‪،‬‬

‫ووراق ل ف ب مس غلوم‬

‫‪50‬‬


‫بضاعة إبليس‬ ‫مال ا ب اع ن بل ف رواجا ف عصر مم عصور ال ار خ ‪ ،‬ما ل ا ف عصربا الحا ر‬ ‫أسرع في اإلستجابه ألمر اهلل‬ ‫ا إ إ إإام ال ب خ إ إ إإعوبدبل ف ‪ ،‬س إ إ إإرعوم ل إ إ إإى ما إ إ إ إ مر م بإ إ إ إ ‪ ،‬أف إ إ إإال إ إ إإوم الإ إ إ إ م ذمب إ إ إإوم ب إ إ إإاهلل اش إ إ إإد‬ ‫اسراعا ‪ ،‬م ام ب ج م الجب‬ ‫صنوف العلماء‬ ‫العلم إ إإاق ال إ إإا ‪ :‬ع إ إإالم اب غ إ إإى وجإ إ إ اهلل وال إ إإدار األخإ إ إرة ‪ ،‬ف إ إ إ ا إ إإال ر العب إ إإم ‪ ،‬وع إ إإالم اب غ إ إإى مإ إ إ ال إ إإدار‬ ‫اتخإ إإر الإ إإدب ا ‪ ،‬ف إ إ ا إ إإالورد ف إ إ بع إ إ‬

‫األش إ إواذ ‪ ،‬وعإ إإالم ن ر إ إإد ن الإ إإد با ‪ ،‬ف إ إ ا الشإ إإوذ ف إ إ األر‬

‫الجرداق ن فائدة مب ن أم وم وقودا للبار‬ ‫صنوف العلوم‬ ‫العل إ إإوم فإ إ إ أ إإ إإداف ا ال إ إإا ‪ :‬علإإ إإم لل إ إإدار األخ إ إ إرة ‪ ،‬وعل إ إإم للإإ إإدب ا ‪ ،‬وعل إ إإم لل إ إ إإو ‪ ،‬ف إ إ إ الم اب إ إ إ فإ إ إ الإ إ إإدب ا‬ ‫وال الذ ف األخرة‬ ‫العلوم للمجتمع‬ ‫العل إ إ إإوم للمج مإ إ إ إ‬

‫ال إ إ إإا ‪ :‬عل إ إ إإوم ال إ إ إ إراق ‪ ،‬و إ إ إإو ما ح إ إ إإاي ل إ إ إ إ األم إ إ إإا ال إ إ إإع ا ل سإ إ إ إ و عل إ إ إإى ق إ إ إإدم ا‬

‫‪ ،‬الب إ إإب وال بدسإ إ إ وم إ إإا اش إ إإب ا ‪ ،‬وعل إ إإوم األ ب إ إإاق ‪ ،‬و إ إإو ما ح إ إإاي ل إ إإا األم إ إإا ال و إ إإا ل سإ إ إ مر فإ إ إ أداق‬ ‫دور إ إ إإا الح إ إ إإار ‪ ،‬علإ إ إإوم ال إ إ إ رة وال‬

‫إ إ إإاق ‪ ،‬وعلإ إ إإوم الم إ إ إإرف م ‪ ،‬و إ إ إإو ما شإ إ إإغل ب إ إ إ بع إ إ إ‬

‫أببإ إ إإاق األمإ إ إإم‬

‫ال و إ إإا مإ إإم أبحإ إإاث ن إ إإد ف إ إ ال بإ إإور ل إ إإم وس إ إ ف إ إ افإ إإام المعرف إ إ ‪ ،‬بحإ إإاث علإ إإم الإ إإب ف الح إ إواب ‪،‬‬ ‫وبع‬

‫الباف ر دوم أم ب وم مم الم خم م ‪ ،‬وببوببا خاو ا‬ ‫‪51‬‬


‫النبهاة بين العلماء‬ ‫ا أردا أم وم لذ ش م ب م العلماق ف خصص ف فرع مم فروع ‪ ،‬وشارذ ف فروع ال اف‬ ‫تواضع العلماء‬ ‫م إ إإم أخ إ إإالم العم إ إإاق ال وا إ إ إ ‪،‬ف إ إإظ ا أر إ إإا مغ إ إإرو ار م بإ إ إ ار ف إ إإم بإ إ إ م عب إ إإده م إ إإم الج إ إإل ماعب إ إإده م إ إإم م إ إإم‬ ‫ال بر‬ ‫من ثمرات العلم‬ ‫م إ إإم مإ إ إراا العل إ إإم ال ص إ إإاوم واح إ إ إ ارم ال إ إإب ف ‪ ،‬فم إ إإم وجد إ إ إ‬ ‫أر‬

‫إ إ إ م ب سإ إ إ أل إ إإل الجإ إ إ والب إ إإو ‪ ،‬ف إ إإم ب بإ إ إ‬

‫بور ن مر‬

‫ماال يتم علم العالم إال به‬ ‫ال ا أش اق ن م علم العالم ن ب ا ‪ :‬قلب ب‬

‫‪ ،‬وفذاد‬

‫ف ‪ ،‬وخلم ر‬

‫كيف تعيش مع الناس‬ ‫عإإ إ إإش ف إ إ إ إ الح إإ إ إإاة عإإ إ إإابر سإإ إ إإب ل ‪ ،‬إإ إ إإرذ ا إ إ إ إ ار جم إ إ إ إ ال ‪ ،‬وعإإ إ إإش م إ إ إ إ البإإ إ إإاف مح إإ إ إإاي ‪ ،‬و مس إ إ إ إ غم ‪،‬‬ ‫و مسإ إ إإذول ‪ ،‬و بب إإ إإب ‪ ،‬ون عإ إ إإش مع إإ إإم إ إ إ ئب‬ ‫ب‬

‫إإ إإر‬

‫إ إ إإل مإإ إإم لحإ إ إإوم م ‪ ،‬و علإ إ إإب م إإ إإر بع إ إ إإول م ‪ ،‬و لإ إ إإص‬

‫ل إ إ إ م ‪ ،‬فإ إ إإظم ح ا إ إ إإذ ح إ إ إإا م وب إ إ إإاقذ ب إإ إإائ م‪ ،‬ون إ إ إإدم ب سإ إ إإذ لمح م إ إ إ م ‪ ،‬ون عإ إ إإر‬

‫لحساب م ‪ ،‬ولحساب األخرة اشد وأب ى‬ ‫كن بين التسامح والتشدد‬ ‫سامل ف حم ب سذ و شدد ف حل أ‪ /‬ذ ‪ ،‬م عبد اهلل عبدا ر ما‬

‫‪52‬‬

‫ب سإ إ إإذ‬


‫في الهجرة النبوة‬ ‫‪ -‬جمعا ب م روعا ال اح وال داق والل اق ‪ ،‬وعن م أل ر ف‬

‫حو ل مجرى ال ار خ‬

‫‪ -‬ل سإ إإا ال جإ إ إرة ب إ إإدق ال إ إإار خ اإلس إ إإالم فحس إ إإب بإ إإل إإ إ ب إ إإد ال إ إإار خ اإلبس إ إإاب الإ إ إ‬

‫ولإ إإد ف إ إ إ اإلبس إ إإام‬

‫ح اة جد دة‬ ‫‪ -‬بع‬

‫حوادث ال ار خ ‪ ،‬صبع ا افراد قالئل ‪ ،‬و ع ش ب‬

‫ل ا مئاا المال م‬

‫ ال جرة ابا قب ار للبابل العب د ‪ ،‬وبص ار للحم‬‫ ل إ إإون ال جإ إ إرة لم إ إإا اب إ إإا دمش إ إإم وبغ إ إإداد ‪ ،‬ولون إ إإا لم إ إإا إ إإام خل إ إإود الع إ إإرب فإ إ إ ال إ إإار خ ‪ ،‬ولون إ إإا لم إ إإا‬‫اس ن الغرب بعد سباا عم م‬ ‫التستبطئ االجابة‬ ‫ربما ام ببق ال در ف اس جابا الدعاق و ح م الرجاق رحما بالمب لى‬ ‫لكل شئ ثمن‬ ‫ل ل ش ق محبوب مم مم الحر ا ب بع‬

‫ال ود‬

‫طريقا االخرة‬ ‫للوصول لل الدار انخره بر ام ‪ :‬احد ما مس م امم – ال اب ‪ :‬م عري خبر‬ ‫ال تستبطئ وعد اهلل‬ ‫ربما ام ف ما س عجل مم الخالص مم اننم وانم ار‬

‫‪53‬‬

‫عر‬

‫لمحبا اقسى وبالق اشد‬


‫وعسى ان تكرهوا شيئا‬ ‫إ إ ار م إإا ل ب إإا للحص إإول عل إإى ام إإور بحب إإا إإم ب إ إ م لب إإا ف م إإا بع إإد ام فوا إإا إإام محإ إ‬ ‫لبا‬ ‫يد اهلل‬ ‫مم ا م بح ما اهلل ورحم ا راى د اهلل وده الى ل خ ر‬ ‫انت بالروح انسان‬ ‫ا ر الباف رقوم مم ا ى اجسام م ون بالوم ب ى ارواح م وقلوب م‬ ‫لذ بالقضاء والقدر‬ ‫ل بال‬

‫اق وال در لما اع ذ الح ل ف الخالص مما ره‬

‫من انت ؟‬ ‫مم ابا ا ا انبسام ح ى برم بال در و سخب مم اهلل و مل عل شروبذ؟‬ ‫لو اعطينا امانينا‬ ‫لو اعب‬

‫ل ابسام ما بمى ل ل بع با بع ا‬

‫طلب الشهره‬ ‫لذ انبسام ب سا ف بلب الش ره فا ا ادر ا‬

‫دف ا‬

‫‪54‬‬

‫الخ إإر وال ائإ إإدة‬


‫اثنان ‪..‬وواحدة‪..‬‬ ‫خل إ إإم اهلل ل إ إإل ابس إ إإام ع بإ إ إ م ‪ ،‬لس إ إإابا وا بإ إ إ م ‪ ،‬وخل إ إإم ل إ إإل ابس إ إإام إ إإد م ورجلإ إ إ م ‪ ،‬وخل إ إإم ل إ إإل ابس إ إإام‬ ‫قلبإ إإا واحإ إإدا وعم إ إ ار واحإ إإدا ‪،‬وق إ إإى اهلل علإ إإى إ إإل ابسإ إإام بإ إإالموا م إ إره واحإ إإده ول بإ إإا ر إ إإى بج ل إ إ وش إ إ ائا‬ ‫ام موا ل وم‬ ‫الثمرات‬ ‫للف‬

‫لا مرة دل عل ا‬

‫المكافات‬ ‫ل ل مجد م افاقة‬ ‫الحماقات‬ ‫ال دلل مم‬

‫ر لل وانمل مم‬

‫ر عمل وال و ل م ال سل ‪ :‬خرم وحماقا‬

‫العالمات‬ ‫ مم عالما علو ال م ان ر ى لب سذ مم ل ش ان احسب‬‫ مم عالما العنما ام داد با ا ف بر ذ لما ا دادا ف الم اعب‬‫ مم عالما الصدم ام وم لما وحدة ف الر با والر ب والبم وال ف‬‫ مم عالما ال وى ام حسم معامل ذ للباف‬‫ مم عالما انخالص ام مذ الر ا مم ربذ عما عمل قبل ام مذ الر ا مم الباف‬‫‪ -‬مم عالما الش رام خجل مم ال ص ر م مم احسم ال ذ‬

‫‪55‬‬


‫احترس‬ ‫ن ش إ إإذ مر إ إإذ ان لبب ب إ إإذ ون ش إ إإذ د إ إإرذ ان لص إ إإد ذ ون إ إإبل بس إ إإرذ ان نخ إ إإذ ون ش إ إإت فاق إ إإذ‬ ‫ان لمم ش ذ‬ ‫الخداع ال يدوم‬ ‫ن روعبذ ابخداغ الباف بمم علم عب م السوق‬ ‫المخلصون والمخادعون‬ ‫للمخلصإ إ إ إ م ب إ إ إإاق الب إ إ إإاف و إ إ إإد ر ال إ إ إإار خ و إ إ إ إواب اهلل والمخ إ إ إإادعبم إ إ إإوب خ ال إ إ إإار خ ولعبإ إ إ إا اهلل والمالئ إ إ إإا‬ ‫والباف اجمع م‬ ‫ال يخدعنا‬ ‫ن خد عبذ مم ابسام ش واه مم ال ساد ف د وم و مم ا بر اسباب‬ ‫احذر هؤالء‬ ‫اح ر ال م ب‬

‫على الحم اقالم م والسب م‬

‫ال يجتمعان في قلب واحد‬ ‫ ن ج م حب اهلل وموانة النالم م‬‫ ن ج م حب الد م وموانة الم سد م‬‫ ن ج م حب الحم وموانة المببل م‬‫‪ -‬ن ج م حب الرسول وموانة اعدائ‬

‫‪56‬‬


‫حبان ال يجتمعان‬ ‫ حبام ن ج معام ف وقا واحد‪:‬‬‫حب اهلل والمعاص‬ ‫حب الج اد والح اة‬ ‫حب ال‬

‫ح ا والمال‬

‫حب الحم والرئاسا‬ ‫حب السالم وانب ام‬ ‫حب انصالح والسالم‬ ‫حب ال اح والراح‬ ‫حب العدل وانس بداد‬ ‫حب الشعب والبغ ام‬ ‫حب الخ ر والخداع‬ ‫فتوى في السوق‬ ‫لما اصبحا ال وى شرى بالمال ؟‬ ‫مناجاة‬ ‫إإ إإلا ف إ إ إ معرفإ إ إإا ا إ إ إإذ الع إ إ إإول و ا إإ إإا ف إ إ إ بإإ إإدائ صإ إ إإبعذ انف إ إ إإار فاجعلبإإ إإا برحمبإ إ إإذ مإإ إإم الم إ إ إإد م‬ ‫وا ببإ إ إإا ب رمإ إ إإذ مإ إ إإم الواصإ إ إإل م ون خ بإ إ إإا إ إ إإوم الإ إ إإد م‪ ،‬ا عن إ إ إ م الجإ إ إإود ام الج إ إ إواد مإ إ إإم اببإ إ إإاق الإ إ إإدب ا ا ا‬ ‫اشإ إ إ رجودة بلع إ إإا ال إ إ إ ابن إ إإار الب إ إإامع م ورحل إ إإا ال إ إ إ ر إ إإاب الب إ إإالب م وق إ إإد ا إ إإدا لب إ إإا فإ إ إ‬ ‫‪57‬‬

‫اب إ إإذ ام‬


‫بس إإماا رحم إإذ ح إ إ م إإا إإام ج إإت م إإم امالب إإا وبش إإائر مغ ر إإذ سإ إ ر م إإا عن إإم م إإم سإ إ ق اعمالب إإا اب إإذ‬ ‫ببا رذوت رح م‬ ‫محنة العالم‬ ‫محبا العالم ف اقبال الدب ا عل ا اشد مم محب ف اع ار‬

‫ا عب‬

‫اشد من الصبر والحرمان‬ ‫ال باا على الصبر اشد مم الصبر ب س والر ا بالحرمام اشد مم الحرمام ب س‬ ‫طبيعة او طبائع‬ ‫بب ع إ إإا ال إ إإو الج إ إإور وبب ع إ إإا الن إ إإالم ال س إ إإوة وبب ع إ إإا المسإ إ إ بد الغ إ إإرور وبب ع إ إإا الملح إ إإد ال س إ إإاد وبب ع إ إإا‬ ‫المب إ إإافم ال إ إ إ ب وبب ع إ إإا المخ إ إإادع الخ ابإ إ إ وبب ع إ إإا الس اسإ إ إ الم إ إإداورة وبب ع إ إإا الش إ إإباب البإ إ إ ش وبب ع إ إإا‬ ‫الجمال ال ب وبب عا البدو الجل ا‬ ‫وطبيعة‬ ‫وبب ع إ إ إ إإا الم إ إ إ إإذمم انسإ إ إ إ إ اما وبب ع إ إ إ إإا الع إ إ إ إإالم البص إ إ إ إإل وبب ع إ إ إ إإا الش إ إ إ إإجاع الس إ إ إ إإخاق وبب ع إ إ إ إإا الداع إ إ إ إإا‬ ‫انخ إ إ إإالص وبب ع إ إ إإا المإ إ إ إراقة الحب إ إ إإام وبب ع إ إ إإا الشإ إ إ إ خ الح م إ إ إإا وبب ع إ إ إإا الم إ إ إ إ وي الع إ إ إإا وبب ع إ إ إإا انب‬ ‫الحب وبب عا الح ر الرق‬ ‫جنود الدعوة االوائل‬ ‫جبإ إإود الإ إإدعوة انوائإ إإل ل و إ إإا مإ إإم مصإ إإدر قو إ إإا امإ إإا جبإ إإود الإ إإدعوة انواخ إ إر ف إ إإد ل و إ إإا مإ إإم قإ إإوة شإ إإوب ا‬ ‫عت‬

‫‪58‬‬


‫صفاتهم‬ ‫جب إ إإود ال إ إإدعوة انوائ إ إإل إ إإابوا ل إ إإوم م إ إإم الج إ إإدل و إ إإروم م إ إإم العم إ إإل ام إ إإا جب إ إإود ال إ إإدعوة انواخ إ إإر إ إ إابوا‬ ‫روم الجدل و لوم العمل‬ ‫انواع الحب‬ ‫الحب ال ‪ :‬حب ال‬

‫‪ ،‬حب ابساب ‪،‬وحب ح واب‬

‫كيف يحبا الناس‬ ‫افد الباف مم علمذ واش ر م ف مالذ وسع م بخل ذ حبوذ ا ر‬ ‫وكيف يبغضوا‬ ‫بصر الباف بع وب م وحل ب ب م وب م ش وا م و اجم س ق ال د م بغ وذ‬

‫ار‬

‫التقاليد‬ ‫لل ال د قدس ا الد م عبد الجا ل م‬ ‫ال تكن هذا وال ذاا‬ ‫بع إ إ إ‬

‫البإ إ إإاف جمإ إ إإدوم ح إ إ إإى وب إ إ إوا اجمإ إ إإد مإ إ إإم الصإ إ إإخر وبع إ إ إ م ش إ إ إ دوم ح إ إ إإى وب إ إ إوا احإ إ إإر مإ إ إإم‬

‫الجمر و ل لذ ف الخلم انج ماع‬

‫مم‬

‫شمس الحقيقه‬ ‫بع‬

‫الباف ب روم الح‬

‫بو‬

‫ا د م على ع وب م لئال غش م‬

‫الفرار عجز‬

‫‪59‬‬

‫ذو ا‬


‫ار ما ب ر مم الش ق لعج با عم مواج‬ ‫رؤية النفس‬ ‫مم راى ب س قبل ام رى الباف لم ره الباف‬ ‫االيثار‬ ‫ا ا ا مرا شجر ذ فابا اولى ب ا ف ال‬

‫م وجارذ اولى ب ا ف السعا‬

‫النفس الميته‬ ‫الشجرة ال‬

‫ن م ل الر اح ا صاب ا شجرة م ا الج ور‬

‫المتكبر‬ ‫الم بر على اخواب ح ر ب س و و ن علم‬ ‫المتواضع‬ ‫ن ربذ مم وا‬

‫بلساب وبابحباق ن ره وابخ ا‬

‫راس ف د وم مم ا ر الباف ب ار‬

‫منبت العز‬ ‫ن ببا الع ف ار‬

‫فرشا بانشواذ‬

‫اصناف الناس‬ ‫بع إ إ إ‬

‫البإ إ إإاف ع إ إ إ ش ف إ إ إ م ف إ إ إإائل م ل إ إ إإا وبع إإ إ إ م ع إ إ إ ش ف إ إ إ م بع إ إ إ‬

‫وبع‬

‫م موا ف م ل ف ائل م ف ولئذ ار ل الباف‬

‫‪60‬‬

‫ف إ إ إإائل م و مإ إ إإوا انخ إ إ إإرى‬


‫في غير منبتها‬ ‫ربما ببا ال‬

‫ل ف ار‬

‫الر ل وربما ببا الر ل ف ار‬

‫ال‬

‫ل‬

‫المحروم والمعدوم‬ ‫اح ر المحروم ال‬

‫ن بال‬

‫ل لعدم‬

‫مستغل الدين‬ ‫ال‬

‫س غلوم لبوف الد م اشد خب ار مم ال م س غلوب‬

‫مصيبة الدين‬ ‫مص با الد م ف جم‬

‫عصورة فئ م ‪:‬فئا اس ا ف ما وفئا ا با اس غالل‬

‫الدين الحق‬ ‫الد م الحم و ال‬

‫عب ذ فلس م املا عم الح اة‬

‫خير االديان‬ ‫الد م ال‬

‫ن بنم شذوم الدب ا ن ب‬

‫للدب ا‬

‫مشكلة الفرد في الدين والحضاره‬ ‫فإإ إ إ ادب ال إ إ إإد اباا الس إ إ إإماو ا مشإ إ إ إ لا ال إ إ إإرد انول إ إ إإى إإ إ إ ال إ إ إإرب ال إ إ إإى اهلل بص إ إ إإالل انعم إ إ إإال وفإ إ إ إ ادب‬ ‫الح اراا ع بر مش لا ال رد ار اق ر ة الجبف‬

‫‪61‬‬


‫االنسان في االسالم وفي الحضارة الغربية‬ ‫فإ إ إ انس إ إإالم خل إ إإم اهلل انبس إ إإام ل إ إإوم خل إ إ إ فإ إ إ انر‬

‫وفإ إ إ الح إ إإاراا الغرب إ إإا لإ إ إ ف انبسإ إ إإام ان‬

‫ح وام م بو ار‬ ‫الجنس في الديانات والحضارات‬ ‫اب إ إإرا ال إ إإد اباا الس إ إإاب ا عل إ إإى انبس إ إإام ر إ إ إ ة الج إ إإبف فجعل إ إإا الح إ إإارة الغرب إ إإا ر إ إ إ ة الج إ إإبف عبإ إ إوام‬ ‫وجودة واما انسالم لم ب ر لذ الغر ة‬ ‫الحجيج العائد‬ ‫عاد حج ج ب ا اهلل الحرام ف د ل اخواب اب م ا روا مم الدعاق ل ف انما م البا ره‬ ‫لو كثر المثقفون في الحجيج‬ ‫حإ إ إإد ب الشإ إ إإباب الم إ إ إإوم مإ إ إإم إ إ إإذنق الحج إ إ إ ج ام مإ إ إإا افإ إ إإادوه ف إ إ إ الحإ إ إإج مإ إ إإم ص إ إ إ ا ب وس إ إ إ م و و إ إ إإا‬ ‫ا ماب م ن س ب عوم وص‬ ‫يا ولدي الصغير‬ ‫ولد الصغ ر‪ ،‬رى ح م صبل رجال م لبا بلبذ الواجب ام حمل المسذول ا‬ ‫وكل يدعي وصال بليلى‬ ‫مإ إإا أر إ إإا ابسإ إإابا اخ لإ إإت م إ إ انخإ إإر ا ن وا إ إإد ام الحإ إإم مع إ إ ومإ إإا ار إ إإا مب مإ إإا إ إإداف عإ إإم ب س إ إ ان جعإ إإل‬ ‫ب س ش د الحم‬ ‫صناعة التاريخ‬ ‫الشباب صبعوم ال ار خ ب لوب م والعلماق صبعوب بع ول م والح ماق صبعوب بارواح م‬ ‫‪62‬‬


‫الشهوات ال تصنع تاريخا‬ ‫ما ار ا ار خا صبع الش واا والمل اا‬ ‫من ادعى‬ ‫مإ إإم ادعإ إإى العلإ إإم و و مإ إإالى ال اسإ إإد م ف إ إإو إ إإاجر ومإ إإم إ إإدع انصإ إإالح و إ إإو‬

‫إ إإرب الإ إإى النإ إإالم م ف إ إإو‬

‫فاجر‬ ‫الجهل بالدين او مرتع حصين‬ ‫الج ل بالد م مر خصب ل النا الش اب م‬ ‫االيمان‬ ‫مم امم بوجود اهلل لم م مم الم جبر م ؟‬ ‫معرفة وجهالة‬ ‫اع اد الحم ولو عم ل د معرف واب ار الحم ولو عم‬

‫ر ج ال‬

‫االعراض عن الحق او صنيع وصنيع‬ ‫انعإ إ إ ار‬ ‫صب‬

‫ع إ إإم الح إ إإم مإ إ إ بص إ إإوغ بر ابإ إ إ ص إ إإب‬

‫الغ إ إإافل م والسإ إ إ وا ع إ إإم الح إ إإم مإ إ إ ال إ إإدرة عل إ إإى ب ابإ إ إ‬

‫الش اب م‬

‫طعم الحق‬ ‫مم ام بعم الحم اس س ل ف بر ا الصعاب‬

‫‪63‬‬


‫غرس االشواا‬ ‫مم رف انشواذ صعب عل اق الع ا‬ ‫ع ة الحم‬ ‫ع ة الحم بامم بر اق البابل‬ ‫هوان‬ ‫مم ام عل ا الحم ام على الحم‬ ‫خمسة ال يفلحون‬ ‫خمس إ إإا ن لح إ إإوم اب إ إإدا ‪:‬با إ إإا جا إ إإل إ إ إ اب وول إ إإدعام لوالد إ إ إ ومغ إ إإرور مب ل إ إإى بح إ إإب الشإ إ إ واا وح إ إإود‬ ‫وحسود جحود وم د ا خ ال د شبا ا‬ ‫اربعه ال يخفقون‬ ‫اربع إ إ ن خ إ إإوم ابإ إإدا ‪ :‬م إ إإافل حإ إإدد دف إ إ وم ائإ إإل اعإ إإد للح إ إإاة عإ إإد ا وعامإ إإل ا إ إإم عمل إ إ وبالإ إإب علإ إإم‬ ‫و‬

‫اق واس اما‬

‫المكابرة في قضية المرأه‬ ‫ن إ إإابر فإ إ إ الح إ إإم فإ إ إ ق إ إ إ ا المإ إ إرأة ان اح إ إإد اربعإ إ إ ‪ :‬م ار إ إإم ن إ إإر ان فإ إ إ ا وائ إ إإا الجبسإ إ إ ا و ا إ إإب‬ ‫إ إإرى فإإ إ ار إ إإاق إ إإرور الم إ إراقه بر إ إإم ل إ إإرواي ابإ إ إ وس اسإإ إ‬ ‫رب للغرب باب م جدد‬

‫ر م عصب‬

‫‪64‬‬

‫مإإ‬

‫س إ إإب اصإإ إواا الباخب إ إإاا وبا إ إإا‬


‫االدب في الماضي والحاضر‬ ‫إ إ إإام اندب فإ إ إ إ الما إإ إ إ عبإ إ إ إوام الخصاصإ إ إ إ وال إ إ إ إ اع فاص إ إ إإبل فإ إ إ إ عصإ إ إ إربا بخاص إ إ إإا ادب الج إ إ إإبف‬ ‫عبوام ال روة والش ره‬ ‫مفتاح السعاده‬ ‫انخالم اون م العلم وال اقة‬ ‫الحسد على قدر النقع‬ ‫لما عنم ب‬

‫الرجل ل وما ر حاسدوه و ر محبوه ا‬

‫ا‬

‫الشجرة المثمره‬ ‫الشجره الم مره‬

‫و ال ا الب وف و بل ال ا‬

‫حسد االقران‬ ‫ما ل اه الرجل مم حسد مم اقراب اشد مما ل اه مم د اعدائ‬ ‫رسالة الدين‬ ‫رسالا الد م السمو باخالم الباف‬ ‫مشكلة االنسانية‬ ‫مش لا انبساب ا ف ال د م والحد ث والمس بل‬

‫مش لا انخالم‬

‫بم تنجح الدعوات ؟‬ ‫ن بجل الدعواا ان ح م وم ل ا مم ال اده الم عاوب م ان غاق‬

‫‪65‬‬


‫مشكلة الدعوة االسالمية‬ ‫ام ل ا اعداد ائلا مم انبصار ن قادة ل م‬ ‫سر عظمة الرسول‬ ‫اب رذ مم بعدة خل اق عب ف ق ادة الدعوة‬

‫موم شر غ‬

‫ما‬

‫ما‬

‫الزم للقادة من الجنود‬ ‫د ارس إ إ إإا سإ إ إ إ رة الرس إ إ إإول ص إ إ إإلى اهلل عل إ إ إإا وس إ إ إإلم د ارسإ إ إ إ عم إ إ إ إ واع إ إ إإا الإ إ إ إ م ل إ إ إإادة ال إ إ إإدعوة م إ إ إإم الجب إ إ إإود‬ ‫وانبصار‬ ‫المدرسة االلهية‬ ‫باب ابا وام‬

‫ا رسول اهلل ما اروع س ر ذ وما اعنم بر ا اب ا المدرس انل ا‬

‫عش مع العظماء‬ ‫ا ا اردا ام لحإ إ إإم بالعنمإ إ إإاق فعإ إ إإش مع إ إ إإم وخ إ إ إإر عن إ إ إ م ف إ إ إ ال إ إ إإار خ انبسإ إ إإاب‬

‫ل إ إ إ ع إ إ إ ش مع إ إ إ‬

‫إ إ إإو‬

‫محمد صلى اهلل عل وسلم‬ ‫خلود الخالدين‬ ‫ل ف الخلود ام حدث ال ار خ عم الخالد م ول م ام سر ارواح م ف انح اق الم عاقب م‬ ‫تعصب الغربيين‬ ‫ل إ إإون ام ال عص إ إإب الإ إ إ م م غبإإ إ ابص إ إإار إ إإذنق الغإ إ إرب م لوج إ إإدوا ش إ إإر عا محم إ إإد وسإإ إ ر م إ إإا اخإ إ إ ب إ إإد م‬ ‫الى انمم مما‬

‫اووم ف مم ش اق‬

‫‪66‬‬


‫من مثل محمد ؟‬ ‫لإ إإم‬

‫إ إإرد محمإ إإد صإ إإلى اهلل عل إ إ وسإ إإلم باب إ إ م إ إإل ال مإ إإال انبسإ إإاب المبلإ إإم مإ إإم جم إ إ بواح إ إ فحسإ إإب‬

‫بل و م ل البجاح المعج‬ ‫كن مثل محمد‬ ‫ا ا ان المسلم‪ ،‬م م ل محمد ما اس بعا لحم ب ف ر ب الصالح م‬ ‫كانا ابناء محمد‬ ‫ل إ إإم خل إ إإت رس إ إإول اهلل ابب إ إإا إ إإرث رداقه ول بإ إ إ خل إ إإت م إ إإم بع إ إإده ماب إ إإا انر‬ ‫ابباق محمد وببا‬

‫اج إ إإان حم إ إإل لإ إ إواقه لب إ إإا‬

‫لبا ال وور‬

‫ورثة القيادة‬ ‫لإإإم جإ إإئ رسإ إإول اهلل الإ إإى الإإإدب ا ل إ إإوم مل إإإا عل إإإا فبإإإرث عب إ إ الملإ إإذ ول بم إ إا جإإإاق ل إ إإوم قائإإإدا ل إ إإا فإ إإبحم‬ ‫برث عب ال اده‬ ‫مختلفان‬ ‫ت م م ام بصبحب ف البر م ا ا با اب ر برقا و س ر سلح اة‬ ‫تبديل الطبائع‬ ‫مم انلمس ح ل بد ل الببائ‬

‫ما س ح ل بد ل انش ال‬

‫مشكالت الطائر‬ ‫مش الا البائر و و حلم ف السماق ن‬

‫م ا انبائر م ل‬

‫‪67‬‬


‫امور نسبيه‬ ‫انعري ب م الم عد م فرف ن شم ل‬

‫بار‬

‫مقصوص الجناح‬ ‫م صوص الجباح ب م الب ور حب ف انقدار عم حل م انب ار ولعل‬

‫ام اسرع ب ا ار‬

‫فضل السابقين‬ ‫ا ا مش ا ف بر م معبده فا ا ر ف ل ال م عبوا قبلذ ف‬

‫عب د ا‬

‫اقبح النسيان‬ ‫اقبل ابواع البس ام ‪،‬بس ام المش ور ار خ وم ام مغمو ار‬ ‫ايها السائرون‬ ‫ا ا السائروم ف مو ب الحم سراعا للخ ر ن للمغابم‬ ‫هكذا الحياة‬ ‫بب إ إ إإداق مغم إ إ إإور ب م بص إ إ إإبل مشإ إ إ إ ور م إ إ إإم بمسإ إ إ إ م ب إ إ إإور م وبع إ إ إإد ل إ إ إإذ امإ إ إ إا ام ب إ إ إإوم مس إ إ إإرور م وام إ إ إإا‬ ‫م ور م‬ ‫شريط الحياة‬ ‫م ما عددا مبانره مب فجر ال ار خ ل بدا ا واحده وب ا ا واحده‬ ‫اختالف االشرار‬ ‫اخ الت انشرار ف ما ب ب م بدق ب ا م‬

‫‪68‬‬


‫المصلح االحمق‬ ‫حاول ام ب انما مم ج ور ا المم ده ف اعمام ال ار خ‬

‫ال‬ ‫التيار‬

‫ان وي جار ال ار ال ائج‬ ‫القه على المقادير‬ ‫ا ا باق ا لذ بالعبق فال على الم اد ر‬ ‫حسن الظن‬ ‫حسم النم ف‬

‫ل ان ا ا صاده الواق الملموف فاب صبل ب ا و ل‬

‫انت واالقدار‬ ‫انقدار اوس بن ار مبذ فال خ ر مع ا وارحم مبذ فال‬

‫ما‬

‫بين الحب والسخط‬ ‫و ع حبذ على الباف وو ع سخبذ على النالم م‬ ‫ال تكابر‬ ‫سإ إ إ ب‬

‫ام ب إ إ إإر رذ إ إ إإا الشإ إ إإمف ا ا ا م إ إ إإا ع ب إ إ إإذ او س إ إ إ ر ما ب إ إ إإدذ ول بإ إ إإذ ن س إ إ إ ب ام ب إ إ إإر‬

‫ذا‬ ‫اذا فؤجت‬ ‫ا ا فذجا بم ول المصائب فال‬

‫ف مم وال ا‬

‫‪69‬‬


‫العبير الفواح‬ ‫سب‬

‫ام ن رى ال رة ال واح ول بذ ن س ب‬

‫ام ن شم عب ر ا‬

‫ال تياس‬ ‫ا ا اس عصى عل ذ امر ر ده و رى ف خ ار فحاول ام سعى ف خ ر اخر‬ ‫حكمة اهلل‬ ‫ن ا ال اذمم بح ما اهلل وعدالا قدرة‬ ‫انسى االما‬ ‫اس مرار ال‬

‫ر ف انم مر ذ‬

‫دذ مر ا فحاول ام بسى مر ذ ولو ف راا‬

‫كيف تتصرف في المشكالت‬ ‫ا ا وقعا ف مش لا او ا م او مص ب فافر‬

‫اسوا ما وم مب ا‬

‫نعم المربي‬ ‫بعم المرب ال مام وبعم المبب العدو وبئف المخدر المبافم‬ ‫فضائلا بين حسادا ومحبيا‬ ‫خ ر مم بشر ف ائلذ حسادذ الوقحوم وشر ما شت ع وبذ محبوذ المغ لوم‬ ‫انفع‬ ‫بشر ار ذ ب م الباف ف م ال واحد اب‬

‫لذ مم مجادلا خصومذ المعابد م ش ار امال‬

‫‪70‬‬


‫ال تحاول المستحيل‬ ‫الح اة صخره عا ب وخ ر لذ مم محاولا ح ح ا‬ ‫مصاحبة االحمق‬ ‫احإ إ إ ر م إ إإم مص إ إإاحبا انحم‬

‫س إ إإد عل إ إإذ ع ل إ إإذ وا ا اب ل إ إإا بمص إ إإاحب ف إ إإال عاق إ إإل معإ إ إ ول إ إإم امإ إ إ حم‬

‫ع لذ ساعا بعد ساع ؟‬ ‫اتخذ من المكروه وسيلة‬ ‫ا خإ إ م إإم ال شإإإل س إإلما للبج إإاح ومإإإم ال مإ إ بر إإإا ال إإى البص إإر ومإإإم الم إإر‬

‫فرصإ إ للعبإإإاده وم إإم ال إ إإر‬

‫وس ل لل اح ومم اننم وس ل للخلود ومم النلم حاف ا لل حرر ومم ال د باع ا على انببالم‬

‫⁃ روح ال اذل غ ر األسوأ ل حسم و الع ف‬ ‫⁃ العاقل بنر لى مد بصره و األحمم بنر لى حا قدم ‪.‬‬ ‫⁃ ا وقعا ف أ ما ف ر بالم اح ‪.‬‬ ‫⁃ العاج مم لج لى الش وى و الحا م مم سرع لى العمل ‪.‬‬ ‫⁃ ا حال دوم بشابذ المع اد حائل ف ب مم بشابذ ما م م ب ا ه ‪.‬‬ ‫⁃ أ م عملذ ف د ن‬

‫ذ ال رصا للعمل مرة أخرى ‪.‬‬

‫⁃ ن دع فرصا لحدوث الخالت ‪.‬‬ ‫⁃ ن مم مم لم م مراقبا اهلل قلب ‪.‬‬ ‫‪71‬‬


‫⁃ و‬

‫ل معالم الحم جب أم سبم الدعوة ل ‪.‬‬

‫⁃ انج ماع على ال الل أسوأ مم انخ الت على ال دى ‪.‬‬ ‫⁃ م اوما روح العصر حماقا س حم الر اق ‪ ،‬و م اوما حماقاا العصر ح ما س حم ال باق ‪.‬‬ ‫⁃ وف إإر حنإ إإذ مإإإم الش إ إ وى لمإإإم إإإام ل إ إ حإإإن مإإإم المإإإروقة فالش إ إ وى م ابإإإا س إ إ غل ا عإإإدو لئ إ إ م أو حاسإ إإد‬ ‫بم‪.‬‬ ‫⁃ ن وجد ابسام ن در ص و سعاد م در ‪.‬‬ ‫⁃ ن مم البماع ‪ ،‬ال اب ‪ ،‬الدجال ‪ ،‬المخادع ‪ ،‬المغامر ‪ ،‬الغب ‪،‬ون على أ دافذ‬

‫‪.‬‬

‫⁃ أشد أبواع ال ر ف ‪ :‬الد م ‪ ،‬الع ل ‪ ،‬الصبر ‪ ،‬المروقة ‪.‬‬ ‫⁃ جمال الح اة ‪ :‬أم ر ى عما أبا ف ‪ ،‬و ر ى الع الق عما ابا عل ‪.‬‬ ‫⁃ حاسب ب سذ على ع وبذ قبل أم حاسب الباف على ع وب م ‪.‬‬ ‫⁃ روة انبسام بما ملذ مم قلوب ‪.‬‬ ‫⁃ ن سإ إ إ عجل األم إ إإور قب إ إإل أواب إ إإا ف إ إإظم ل إ إإم إإ إإم ل إ إإذ شإ إ إ ا أبماع إ إإذ ‪ ،‬و م اب إ إإا ل إ إإذ أ إ إإذ موفإ إ إإور‬ ‫ال راما ‪.‬‬ ‫⁃ اس عمار العادة لالبسام أقسى أبواع اإلس عمار وبدق الحر ا أم ن وم لذ عادة س ئا ‪.‬‬ ‫⁃ العادة بدأ سخ ا ‪ ،‬م صبل م لوفا ‪ ،‬م غدو معبودة ‪.‬‬ ‫⁃ ال ال د مم صب أباف ام رم م المج م بالسخت م ما لبث أم خ‬ ‫⁃ ن رب فانفراب ف العبادة لو و ف ال رم ب ر ‪.‬‬ ‫‪72‬‬

‫لسخ م ‪.‬‬


‫⁃ ن بإ إ إإدم علإ إ إإى أم شإ إ إإجعا مإ إ إإم وسإ إ إإما ف إ إ إ م الخ إ إ إإر إ إ إإم جحإ إ إإدوذ ‪ ،‬فحسإ إ إإبذ أم قاومإ إ إإا ف إ إ إ ب سإ إ إإذ‬ ‫األباب ا ‪.‬‬ ‫⁃ اع دل ف‬

‫شج‬

‫و الموا ب ح ى ن خ م الغرور ‪.‬‬

‫⁃ البموح ما أم بم الموا ب أو‬

‫لا‪.‬‬

‫⁃ أعن إ إإم الم ارق إ إإاا فإ إ إ بالدب إ إإا أم ب إ إإرم الما إ إ إ م و ب إ إ إ م المعاص إ إإر م ‪ ،‬و أم بمج إ إإد شخص إ إإا و بح إ إإر‬ ‫شعبا ‪.‬‬ ‫⁃ العاقل الحا م ا علم أم ل عدو ربص ب اش رى بما مع سالحا دف عب الخبر ‪.‬‬ ‫⁃ انبس إ إإام فإ إ إ عص إ إإر العل إ إإم أل إ إإبف أو امإ إ إ الجا ل إ إإا اب إ إإا علم إ إإا ‪ ،‬و أو إ إإام انبس إ إإام‬

‫إ إ إ ار م إ إإا غلإ إ إإب‬

‫علم و وج ع ل ‪.‬‬ ‫⁃ ا أصابذ سوق فام ب سذ صب ار و لسابذ حمدا ‪.‬‬ ‫⁃ ن إ إ إ خر ف إ إ إ ال إ إ إ واي ل إ إ إإل مإ إ إإاف‬

‫إ إ إإدذ فإ إ إإال ار م اهلل ال إ إ إ‬

‫الماق ‪.‬‬ ‫⁃ ال واي و انبجاب‬

‫رب ا الح اة و سبا اهلل و اراد ‪.‬‬

‫⁃ ن لوم ال مام فظب جم ل لو ن أم شو‬

‫األبماع ‪.‬‬

‫⁃ داق اإلبساب ا األعنم " البم ‪" .‬‬ ‫⁃‬

‫ر اا الب ولا ‪ ،‬ال واي السع د ‪ ،‬البجاح ن ب ب حالو ا ‪.‬‬

‫⁃ عرت الشئ ب ده ‪.‬‬ ‫‪73‬‬

‫إ إ إإر م الب إ إ إإر ف إ إ إ السإ إ إإماق و السإ إ إإمذ ف إ إ إ‬


‫⁃ لما ا س مح ب انبسام ا س اف ال ر ‪ ،‬و لما‬

‫ام مح ب‬

‫ره و سما خل ‪.‬‬

‫ام‬

‫بالسإإ إ إإرور و المش إ إ إ إ ب‬

‫⁃ السإإ إ إإرور ف إ إ إ إ الح إ إ إ إإاة مإ إ إ إإال م نبعإإ إ إإدام الشإ إ إ إإعور بالمسإ إ إ إإذول ا ‪ ،‬فالشإ إ إ إإباب إ إ إ إ‬ ‫باألح ام ‪.‬‬ ‫⁃ ف دبا مم ما‬

‫با اح رام الد م و الح اق ‪.‬‬

‫⁃ أ ر ما وم انبسام‬ ‫⁃ ا لم ع م أمورذ م‬

‫ار لشئ ف ا ام ف ده ‪.‬‬ ‫وج ذ ق ل ذ ر با ا ‪ ،‬و ا لم م مع ا رف ا ق ل ا شد ذ ‪.‬‬

‫⁃ ا سب مودة الباف ‪ ،‬فمودة الح م ن‬

‫سب ان بال ع ل ‪ ،‬و مودة العالم ان بالمال ما‪.‬‬

‫ثالث ‪:‬‬ ‫ر ‪ ،‬مبالعا ب الم ر م ‪ ،‬ال نا ل جارب الح اة ‪.‬‬

‫⁃ بمو الع ل ب الث ‪ :‬داما ال‬

‫⁃ صلل العلم ب الث ‪ :‬ع د ما ح ن ‪ ،‬علم ما ج ل ‪ ،‬بشر ما علم ‪.‬‬ ‫⁃ دوم البعم ب الث ‪ :‬ش ر اهلل عل ا ‪ ،‬حسم انس ادة مب ا ‪ ،‬دوام العبا ا ب ا ‪.‬‬ ‫⁃ ص إ إإدم انخ إ إإوة بإ إ إ الث ‪ :‬غإإ إإار عل إ إإى عر إ إ إ‬ ‫بجد أقوى مم حم أوندذ ف‬

‫عر إ إ إإذ ‪ ،‬ن إ إ إ م عبإ إ إ سإ إ إ ار ‪ ،‬إإ إإرى ح إ إ إ عل إ إإذ ف إ إ إ‬

‫مساذ مالذ ‪.‬‬

‫الث ‪ :‬رف عم الصغائر ‪ ،‬سامل م الم صر م ‪ ،‬رحما بالمس‬

‫ع م‪.‬‬

‫⁃‬

‫مل الرجولا ف‬

‫⁃‬

‫مإ إ إإل البج إ إ إإاح بإ إ إ إ الث ‪ :‬ح إ إ إإد ال إ إ إإدت بدقإ إ إ إ ‪ ،‬اح م إ إ إإال المخ إ إ إإابر و الم إ إ إإاره ‪ ،‬انسإ إ إ إ ابا ب إ إ إإالعوائم‬

‫لى حد مع ول ‪.‬‬ ‫⁃ ح ن المال ب الث ‪ :‬جمع مم‬

‫ر نلم ‪ ،‬اب اق مم‬ ‫‪74‬‬

‫ر سرت ‪ ،‬امسا‬

‫مم‬

‫ر شل ‪.‬‬


‫⁃ حإإإ م‬

‫مع إ إ إإاب ال إ إ إإد م و ب إ إ إإى من إ إ إإا رة صإ إ إإبل العب إ إ إإادة ع إ إ إإادة و الص إ إ إإالة حر إ إ إإاا ‪ ،‬و الص إ إ إإوم‬

‫إإ إ إ‬

‫جوعا ‪ ،‬و ال ر ما ال ‪.‬‬ ‫⁃ن‬

‫ل ومذ ب موم دذ ف د ن ج ئ موم الغد و وم ُحرما سرور ال وم‬

‫رقة القلب قد تمرض‬ ‫فشإ إ إ اذذ فإإ إ قس إ إإاوة قلب إ إإذ و اسإ إ إ عم عل إ إإى ل إ إإذ بإ إ إ م إ إ إ ر أم إ إإل شإإ إ ق ب‬

‫إ إإاق و ق إ إإدر و أم ح ب إ إإذ و‬

‫ألمذ ن دفعام الم دور‬ ‫ستة تهون المصيبة‬ ‫ر أم ‪:‬‬ ‫لش قب‬

‫اق وقدر‬

‫وأم الج ع ن رد ال‬

‫اق‬

‫ما أبا ف اخت مما و أ بر مب‬ ‫ماب‬

‫لذ أ ر مما أخ مبذ‬

‫ل ل قدر ح ما‬ ‫ل مص با للمذمم ن خلو مم واب أو مغ رة‬ ‫طبيعة المرأة‬ ‫المرأة‬

‫المرأة مب حواق ح ى ب‬

‫الح اة ‪ :‬ب ا ح ا ا و ح اة الب ا ب م وم ب‬

‫يأكلون أنفسهم‬

‫‪75‬‬


‫لوم أب س م و م ن شعروم‬

‫ال ا جاو وم حدود الخلم والد م ف جم األموال‬ ‫أيهما أقل سوءا‬ ‫صالل ن ب‬

‫لواجب أم بالل ذد الواجب على‬

‫ر وج ؟!‬

‫عالمة صدق األخوة‬ ‫ا أردا أم خ بر صدم أ ف مود فمد دذ لى ج ب م ابنر لى وج‬

‫وع ب‬

‫قلة وكثرة‬ ‫ن غ ر ب رة مم حولذ مم المعجب م والمحب م ف أ ام الرخاق‬ ‫مولود جديد‬ ‫لإ إإم شإ إإعر ب إ إ ن أب إ إواه وأقربإ إإاذه ول ب إ إ اد ف إ إ م اب إ إإا والإ إإده والدولإ إإا ب إ إإاا و اد ف إ إ عإ إإدد س إ إ ام و بب إ إإا‬ ‫ا المولود الصغ ر ال‬

‫لم شعر بوند‬

‫ن أفراد قالئل‬

‫بكاء الوليد‬ ‫لم ولد با ا م أب فارم النلما لى البور؟ و‬

‫م الرحم لى سعا الدب ا؟‬

‫ب إ إ إا اول ما بإ إ إإدو مإ إ إإم ببإ إ إإائ اإلبسإ إ إإام وخصائص إ إ إ مب إ إ إ أم س إ إ إ ل ف إ إ إ وجإ إ إإوده عإ إ إإم أ‬

‫بسإ إ إإام آخإ إ إإر‬

‫فالشعور بالحر ا مال م لشعور اإلبسام بالح اة والشعور بان ب اد مال م لشعوره بالحر ا‬ ‫خواطر حول مولود‬ ‫اول إ إإد الجد إإ إإد! لس إ إإا أدر لإإ إإم لإإ إإم أف إ إإرح‬

‫إ إ إ ار بوند إ إ إإذ؟ أ إ إإو ألب إ إ إ مإإ إإر‬

‫م ش إإائم؟ ل إإم أم إإر واح إإدا ق إإد إإوم أق إإوى أ إ إ ار ل إإذ أبإ إ مبإ إ أصإ إبا ب إ إ ا الم إإر‬

‫‪76‬‬

‫م إ إ إ لم ؟ أم ألب إ إ إ ح إ إ إ م‬ ‫وأب إإا اف إإر فإ إ عجإ إ‬


‫ع إإم رب إإإا أخو إإذ مإإإا أح إإب ولإ إإو أب إ إ‬

‫ب إإا ف إ إ م ب إإل العمإإإر وعب إ إوام الش إإباب لمإإإا اسإ إ بعا أحإ إإول مإ إإا‬

‫أراد ل م واهلل خ ر حافن‬ ‫فرح الزوج‬ ‫ال وي الوف‬

‫رح بوندة وج مر م‪:‬‬

‫ألب ا ولدا ل مولودا‬ ‫ألب ا سلما ف وند ا‬ ‫الولد واألم‬ ‫ن اعرت ف الدب ا ج اق م م أم افىق الولد ب أم‬ ‫القسوة على المرأة‬ ‫مإ إإا أقسإ إإى أفئإ إإدة ال إ إ م ر إ إإدوم للم إ إرأة ام عمإ إإل ل سإ إإب قو إ إإا و إ إ‬

‫عإ إإاب مإ إإا عإ إإاب مإ إإم الشإ إإدائد ولإ إإون‬

‫الح اة ل لا ب م ل وم ب ع ب المر م‬ ‫ريحانة الدنيا‬ ‫ال وجا المذمبا الع ا‬ ‫فضل المرأة المسلمة‬ ‫ر‬

‫اهلل عم أم ا با و وجا با الم ئاا نالل اإلسالم العامالا ب ح ام‬

‫دهشة!‬ ‫م إ إإم أم إ إإر األعراب إ إإاا فإإ إ حمل إ إإم ووند إ إإم وبس إ إإاذبا الم إ إإدب اا فم إ إإا الس إ إإر فإإ إ‬ ‫المدب اا والبدو اا؟‬ ‫‪77‬‬

‫إ إ إ ا ال إ إإرم العج إ إإب بإ إ إ م‬


‫أ ا ما ام األمر فلم ب‬

‫ل البداوة على الح ارة ! م اإلبساب ا لم بل لى الوراق‬

‫تطاول وغرور‬ ‫ب إ إإدق ح إ إإاة اإلبس إ إإام وب ا إ إإا مم إ إإا ح إ إإارا ف إ إ إ ع إ إإول ال السإ إ إ ا ومإ إ إ‬

‫ل إ إإذ ر إ إإد أم ع إ إإرت بإ إ إ اهلل وأ إ إإم‬

‫و؟ و ساقل‪ :‬لم ن راه؟ الغرور الجا ل م‬ ‫فضل األم وجحود الولد‬ ‫ل ف ف الدب ا بسام حمل الع اب ار‬

‫ا مخ ا ار ف سب ل‬

‫ره األم‬

‫مرارة الغدر‬ ‫الغدر ن مر ن م ار وأول مم غص ب آ ل‬ ‫أمران‬ ‫أمرام ن دومام ف‬

‫بسام‪ :‬شباب وقو‬

‫وأمرام خجل مب ما ل بسام ‪ :‬السرقا والخ ابا‬ ‫وأمرام ب عام ل بسام ‪ :‬حسم الخلم وسماحا الب ف‬ ‫وأمرام ر ما ل بسام ‪ :‬النلم وال ساد‬ ‫و أمرام حب ام سا ب ما ل الباف ‪ :‬الصحا والسرور‬ ‫الذوق موهبة‬ ‫ال وم مو با وراق الع ل وال ببا وال اق و روم م ال م فشلوا ف الح اة ل داب م‬ ‫جنون خفي‬

‫‪78‬‬

‫ه المو با‬


‫بعإ إ إ‬

‫الب إ إإاف بإإ إإدوم فإ إ إ‬

‫نرف‬

‫م إ إإام الع إإ إإل و إ إإم فإ إ إ الواق إ إ إ مص إ إإابوم ب إ إإبع‬

‫اب إ إ إواع الجب إ إإوم الخ إ إ إ ال إ إ إ‬

‫صرفا م الشا ة‬

‫أسوأ المرض‬ ‫أم ب لى بمخالبا ل ن ال م محدود اإلدراذ بل د ال وم‬ ‫ملل النفس‬ ‫ال إ إإب ف اإلبس إ إإاب ا ملول إ إإا ح إ إإب الجد إ إإد ح إ إإى ل إ إإو إ إإام الإ إ إ مل إ إ إ أحس إ إإم وأجم إ إإل و إ إ إ ا إ إإو س إ إإر اب ش إ إإار‬ ‫المو اا ال ب حا‬ ‫حب اللهو‬ ‫الب ف اإلبساب ا حب الل و و ره الجد‬ ‫خلطة وعزلة‬ ‫معاشرة الباف إلرشاد م مم عمل األبب اق واع ال م ف أمور م مم ش م الح ماق‬ ‫الخلوة‬ ‫خلوة ساعا ب بذ وب م ربذ قد‬

‫ل لذ مم آفام المعرفا مان‬

‫ح العبادة ف أ ام معدوداا‬

‫ال ترجىء عملا‬ ‫مإ إإم أمإ إإاب الإ إإب ف أم رجإ إإىق العمإ إإل لإ إإى وقإ إإا ال إ إراغ فظبإ إإذ ن إ إإدر أ إ إ‬ ‫و ذ العمل‬ ‫استعن باهلل‬ ‫ل عس ر ا اس عبا باهلل ف و س ر‬ ‫‪79‬‬

‫الوقإ إإا مإ إإا مبإ إإاه ب سإ إإذ أم‬


‫إحرص على صحبة ثالثة‬ ‫عالم م خلم ب خالم الببوة‬ ‫ح مب‬

‫ا فود ل ال ال جربا‬

‫ش م ل مروق ما حمل على بصحذ‬ ‫تمام المودة‬ ‫إ إإو ا و ا ع إ إ إ الج إ إإوع خو إ إإا و ا مسإ إ إ ال إ إإر‬

‫ن إ إ إ م مود إ إإذ أل ح إ إإى إ إإوم ا أ إ إإباه األل إ إإم‬ ‫لم عرت ت ب ا‬ ‫رباط واه‬

‫ما ربب الباف حبل سر انب باع وما حول ب ب م جدار سر انب ار‬ ‫الرجاء واألسباب‬ ‫ال جاذذ لى اهلل عبد الب باا ن باف األخ باألسباب‬ ‫اإلخالص والرياء‬ ‫ن ح ر عمال قدم بب ا خالصا فال ل ل م اإلخالص‬

‫ر وال ر م الر اق قل ل‬

‫إقبل عذر المسيء‬ ‫ن عبا أخاذ ا اع ر ل ذ بعد أم أساق فاهلل بل ع ر المس ئ م فما أحراذ؟‬ ‫موت الجسم وموت القلب‬ ‫م البإ إ إإاف ج عإ إ إإوم ا مإ إ إإاا جسإ إ إإم ع إ إ إ عل إ إ إ م ون حر إ إ إإوم سإ إ إإا با ا مإ إ إإاا قلب إ إ إ وأ إ إ إإم إ إ إ مإ إ إإوا‬ ‫األجسام مم موا ال لوب؟‬ ‫‪80‬‬


‫إعمل بما تعظ به الناس‬ ‫بع إ إ‬

‫ال إ إواعن م خوفوبإ إإذ ح إ إإى نإ إإم أم اهلل ن إ إإدخل أحإ إإدا مإ إإم عبإ إإادة الجبإ إإا ‪ ،‬و جرذوبإ إإذ ح إ إإى نإ إإم‬

‫أم اهلل ن دخل أحدا مم عباده البار‬ ‫اإلنقطاع عن عمل الخير‬ ‫بع إ إ إ‬

‫البإ إ إإاف حسإ إ إإبوم العمإ إ إإل ح بإ إ إإا إ إ إإم ب بعإ إ إإوم ف ع شإ إ إإوم ف إ إ إ ما إ إ إ م وب إ إ إ لذ خسإ إ إإروم الما إ إ إ‬

‫والحا ر‬ ‫موقف العقل من المديح‬ ‫ا حدث الباف عبذ بما سر ا فرح ب فرح الشا ر م و ر أم ال‬

‫ل لذ ل هلل‬

‫وموقفه من الذم‬ ‫ا حإ إإدث البإ إإاف عبإ إإذ بمإ إإا سإ إإذوذ فإ إإال غ إ إإب ول إ إإم ابنإ إإر ‪ :‬فمإ إإا إ إإام مب إ إ ح إ إإا فإ إإاللوم ف إ إ عل إ إإذ و‬ ‫ما ام بابال فظبما و اخ بار لرجول ذ‬ ‫ذل الشهوة والطمع‬ ‫م أ لا الش وة راما الرجال و م أ ل البم اعبام انببال‬ ‫شجرة الذل‬ ‫ن إ إ إإروى ن بمإ إ إإا الحإ إ إإرص و ن بمإ إ إإو ن ف إ إ إ نإ إ إإالل الجإ إ إإبم و ن إ إ إإورم ن بالب إ إ إام و ن مإ إ إإر ن م إ إ إ‬ ‫ال ر باهلل‬ ‫أكثر الناس‬ ‫ن م‬

‫ر الباف‬

‫لوم عاجال ف‬

‫ل م عم آجل ف خالص م‬ ‫‪81‬‬


‫عز وعز‬ ‫ع انس ام شرت ع نب ع ن ل بعده وع انبحرات أبخف ع نب نع بعده‬ ‫األمور بنتائجها‬ ‫ا إ إإام المإ إإر‬

‫صإ إإحل خإ إإب س إ إ رذ ف إ إإو بإ إإدق الش إ إ اق و ا إ إإام ال إ إإر جبإ إإرذ علإ إإى ح إ إإن البعمإ إإا ف إ إإو‬

‫بدق الغبى‬ ‫القرآن والمؤمنون‬ ‫ر ال رآم بمعاب ن ب بغام و ل د ل ل المذمبوم بال رآم األر‬

‫وم ل لا معاب ب وس م‬

‫القرآن واإلذاعات‬ ‫خ إإر م إإم ألإإإت اع إإا لإ إإو ال إ إرآم ب ع إ إ ب انصإ إواا ص إإباح مسإإإاق اع إإا واحإإإدة ل إإى ف إإإا ال إ إرآم ب داب إ إ‬ ‫مم قلب خاش‬ ‫المصاحف والمسلمون‬ ‫لإإ إإم إإ إإم عإ إ إإدد المصإإ إإاحت عبإإ إإد المسإ إ إإلم م بلإ إ إإه عشإإ إإر معشإ إ إإار عإإ إإدد ا ال إ إ إإوم و إ إ إإا اتم ن لإ إ إإى مب إ إ إإا‬ ‫عشر معشار ما ام لى ح ب اذ‬ ‫القرآن واألجيال‬ ‫إ إإابوا علم إ إإوم مإ إ إ ال إ إ إرآم العم إ إإل بإ إ إ وال إ إإوم ن علم إ إإوم ال إ إ إرآم ون العم إ إإل بإ إ إ ف إ إإت إ إإوم ال إ إإرم بإ إ إ م‬ ‫أج البا وأج ال م؟‬

‫‪82‬‬


‫أدب القرآن‬ ‫إ إ إإو أدب الح إ إ إإاة المبا إ إ إإلا بش إ إ إإرت البب إ إ إإاقة بس إ إ إإمو الم عامل إ إ إإا بح إ إ إإب ال و إ إ إإا برحم إ إ إإا الم ح إ إ إ إرة بخل إ إ إإم‬ ‫الم عبدة بعلم و أ ج ل ف العالم أ رم مم ج ل خلم ب ا األدب ؟‬ ‫القرآن وحملة الحضارة‬ ‫ل إ إإو ب إ إإا بح إ إإم أرب إ إإاب إ إ إ ه الح إ إإارة لل ب إ إإا ال إ إإدب ا إ إإل أدب ال إ إ إرآم ول إ إإم أرب إ إإاب إ إ إ ه الح إ إإارة م إ إإابرحوا‬ ‫باصإ إإبوب العإ إإداق و حملإ إإوم ل دم إ إ المعإ إإاول مإ إإا لإ إإو أب إ إوا ج إ إ قا مب إ إ ف إ إ‬

‫خ إ إإت و إ إإالا اإلبسإ إإاب ا ل إ إإابوا‬

‫م ح ر م ح ا واهلل ال على أمره ول م أ ر الباف ن علموم‬ ‫ثورة القرآن‬ ‫ورة ال أرم‬

‫د النلم وال ساد ما ال قائما لم ب معر ا ول م‬

‫ه ال ورة ف م ال وار؟‬

‫القرآن سالح معطل‬ ‫ال رآم ف أ د المسلم م سالح معبل ن س عملوب‬ ‫أصدقاء القرآن‬ ‫لإ إ إإبع‬

‫ال إ إ إإب الم دسإ إ إإا عبإ إ إإد بع إ إ إ‬

‫الإ إ إإد اباا جمع إ إ إإاا مب ش إ إ إرة ف إ إ إ جم إ إ إ أبحإ إ إإاق انر‬

‫جبإ إ إإد ف إ إ إ‬

‫عشإ إ إراا انل إ إإوت م إ إإم انش إ إإخاص و ب إ إإم عل إ إإا عشإ إ إراا المال إ إ إ م م إ إإم انمإ إ إوال و إ إ إ ب إ إإال ش إ إإذ ح إ إإو‬ ‫إ إإروة اخالق إ إإا بس إ إإاب ا ول إ إإم ا‬

‫إ إإروة ف ر إ إإا واخالق إ إإا بس إ إإاب ا ح و إ إإا ا ق س إ إإا ب إ إإروة ال إ إ إرآم ال إ إإر م؟‬

‫م إ إ إ ة ا إ إإذ اب إ إإا إ إإب ق إ إإوم حمل إ إإوم الح إ إإارة و ابب إ إإا إ إإاب ق إ إإوم مغل إ إإوب م ل ل إ إإذ الح إ إإارة؟ ام إ إ إ ة ل إ إإذ‬ ‫أب إإا ال إإب األقو إإاق ول إإم إإم ل إإإا إإد فإ إ ق إإو م؟ و ب إإب إ إ ا اب إ إ‬ ‫ع م؟‬ ‫‪83‬‬

‫إإاب ال إإع اق و إإو ب إإر ق م إإم ع إ إإدة‬


‫دعاية العمل أبلغ‬ ‫لو عمل المسلموم ب داب قرآب م لل وا األبنار لى روع‬ ‫مقياس الحقائق في نظر الناس‬ ‫الباف ذمبوم بالح ائم و سوم صدق ا وب ع ا موقت دعا ا‬ ‫شر الدعاة‬ ‫مم‬

‫ب بعمل وس ر ما دعو ل بلساب وم ال‬

‫وجهه يتكلم!‬ ‫م مم سا ا عم الحم ب م م لم عب بوج‬ ‫جناية الضعيف على الحق‬ ‫إ إإوم إ إإام المس إ إإلموم أقو إ إإاق ب إ إإال رآم أقبإ إإل الب إ إإاف عل إ إ إ فلم إ إإا‬ ‫مم اعر‬

‫عم دراس و‬

‫إ إإع وا ب إ إإع ا فإإ إ ب وسإإ إ م إ إإابوا إ إإم أول‬

‫ا جب ال ع ت على الحم‬

‫النظم والطبيعة‬ ‫غ ر بب عا اإلبسام وخصائص‬

‫غ ر بنام ال وم ال ما مس ح ل على مم حاول‬

‫ال تبديل لخلق اهلل‬ ‫لو أراد اهلل لالبسام ام وم ل‬

‫ر ببائعا ل عل‬

‫‪84‬‬


‫بين الفطرة والعادة‬ ‫ف إ إإال برة ن إ إإوم ن خ إ إ إ ار والع إ إإادة ق إ إإد إ إإوم حس إ إإبا او سإ إ إ ئا وال بإ إ إرة ن غ إ إإر ام إ إإا الع إ إإادة السإ إ إ ئا م إ إإم‬ ‫الواجب غ ر ا‬ ‫سر اضطراب االوضاع‬ ‫ا براب انو اع با ج مم مصادما ال برة‬ ‫ثالث تسهل بالعادة‬ ‫الصالة و الخبابا و ال ابا‬ ‫تحفظ من ثالثة‬ ‫لى الب ا ‪ ،‬خادمذ و سائ ذ‬

‫حالقذ ال‬ ‫أكثر الناس‬

‫ولوم مان علوم و بوم مان ح اجوم و بخلوم بما مل وم‬ ‫ستة‬ ‫ن بصر دعوة الحم بس ا‪:‬‬ ‫مس عجل ف الش رة‬ ‫جر ق ف ال ول‬ ‫عام ف‬

‫اف‬

‫مذ ر للسالما على ال‬

‫حا‬

‫مغرور‬ ‫‪85‬‬


‫عت‬ ‫خبث النية‬ ‫خبث ب ا ال ائد ود الجبود لى ال ما‬ ‫القيادة الفاشلة‬ ‫ق ادة األ رار وق ادة المو ور م‬ ‫ال يرتجى منه خير‬ ‫ممم أدار لذ ن ره عبد قبال الدب ا عل ولونذ لما صافح الدب ا‬ ‫قلة الوفاء‬ ‫ال‬

‫ن وفاق عبده إلخواب عبد ب ول المحم ب م ن وفاق عبده ألم عبدما ح اي ل‬

‫أجر العاملين‬ ‫لو عمل العاملوم اب نا ار للج اق ف الدب ا لما وا ما و مدا‬ ‫تجارة‬ ‫أقل الباف اما بحم اتخوة أ ر م ادعاق ل ا أولئذ م الم اجروم‬ ‫ال يحزننا‬ ‫ن ح ببذ ما رى مم ب ر أ ر الباف لل م العل ا‬ ‫ال تفعل عشرا‬ ‫ن دخل ف ما ن عب ذ‬

‫‪86‬‬


‫ن‬

‫لم وأبا مغ ب‬

‫ن مدح مغرو ار‬ ‫ن شذ لى مم ن غار عل ذ‬ ‫ن بد سخبذ على جا ل‬ ‫ن بصل مم س م بذ‬ ‫ن عن م وبا ب أر‬ ‫ن حدث لى م خاصم م بما سخب ما‬ ‫ن‬

‫ر وج ذ و‬

‫مغ با بما قدما ل ا مم خ ر‬

‫ن دل ب بو ذ على ولدذ العام‬ ‫الناس معادن‬ ‫خ إ إار م ف إ إ ال سإ إإر خ إ إإار م ف إ إ العسإ إإر وخ إ إإار م ف إ إ الجبد إ إإا خ إ إإار م ف إ إ ال إ إإادة ومإ إإا خ إ إإل الخ ر إ إإا ف إ إ‬ ‫حالا ن ام لذ دل ال على عدم ودود ا ف الحالا األخرى‬ ‫قصور األوهام‬ ‫ال م ببوم قصور م ف األو ام دم ا الح ائم‬ ‫أصعب شيء‬ ‫أصعب ش ق على الب ف ماخالت وا ا وأصعب ش ق على ال وى ما بل جماح‬ ‫الثواب على اآلالم‬ ‫ا أ اببا على‬

‫ه اتنم بمغ ره مب ور وام ف ا بعم اإلحسام وان ف ا سوق الحرمام والخسرام‬ ‫‪87‬‬


‫مناجاة!‬ ‫وصإ إ إإالذ بع إ إ إ م وع إ إ إ ابذ ع إ إ إإاب و ع ابإ إ إإذ عإ إ إإدل و إ إ إإل خ إ إ إإر فمبإ إ إإذ والشإ إ إإر مبإ إ إإذ ن بسإ إ إإب ل إ إ إإذ فا إ إ إإدبا‬ ‫ب‬

‫لذ صرابذ المس م‬

‫لنا اهلل من هؤالء‬ ‫لبا اهلل مم قوم ل م حالم الملوذ وع ائم الصعال ذ‬ ‫ومن هؤالء‬ ‫لب إ إإا اهلل م إ إإم اش إ إإباه الرج إ إإال رعاد إ إإد حإ إ إ م إ إإوم الس إ إإالح فإ إ إ وج إ إإو م‪ ،‬أبب إ إإال حإ إ إ م إ إإوم الس إ إإالح فإ إ إ‬ ‫وجوه‬

‫رم‬

‫يجتمعون ويتفرقون‬ ‫ال م جمع م دعوة الد م و رق م م عا الدب ا أباف لم خالب الد م شغات قلوب م‬ ‫إلى جناحي نسر‬ ‫انر اع فوم مبام الدب ا ح اي ن جباح بسر ن لى جباح فراشا‬ ‫القلب المريض‬ ‫ن لل و ال لب المر‬

‫ولو ا‬

‫ل فرص البجاح‬

‫كرامة الدعوة‬ ‫إ إ بى ارمإ إإا د إ إإم اهلل أم ذ إ إإد مإ إإم ن خلإ إإص ف إ إ الإ إإدعوة ل إ إ‬ ‫وبوا اه‬

‫‪88‬‬

‫إ إإدا غب إ إ عإ إإم الع إ إإوم ح إ إ أبماع إ إ‬


‫استدراج اهلل‬ ‫ن عجبذ بجاح مم ع د عدم خالص م فظب بجاح موقوا س درج م اهلل ب ل شم ماخ‬ ‫حقيقة النجاح‬ ‫البجاح أم سب البصر ف معر ا لم م بدو للمراقب م ل ا ش ق مم باش ر البجاح‬ ‫حقيقة البطولة‬ ‫ام ا ل وأبا بوشذ الرماح مم ل جابب‬ ‫فتنة الدنيا‬ ‫ن بجو مم ف با الدب ا ن بب او صد م‬ ‫سلطان الوهم‬ ‫مم عج ب خلم اهلل ف اإلبسام أب جعل الو م سعده و ش‬ ‫اإلنسان والحقيقة‬ ‫ق إ إإل أم أر إ إإا بس إ إإابا ن ذلم إ إإا الح إ إإا ا ا اب إ إإا ع إ إإار‬

‫مإ إ إ ر با إ إ إ و ق إ إإل ام ار إ إإا بس إ إإابا ن ح إ إإب‬

‫المال بر م مبغصا و آفا والصد وم و العارفوم م ال م بجوم مم‬ ‫العقل والهوى‬ ‫لو ا ب انبسام ع ل ف‬

‫ل أموره لش‬

‫ولو ا ب ا واقه ل ا ل لذ‬

‫الحب الطاهر‬ ‫و حب انم لب ل ا‬

‫‪89‬‬

‫ا ل شرعا ن ببعا‬


‫االخالص‬ ‫ل علم او عمل ن صد ب صاحب الدب ا‬ ‫الرياء‬ ‫ل علم اوعمل حو ب صاحب الدب ا‬ ‫الصحبة‬ ‫العابدوم حبوم الصحبا م اهلل عالى بالعبادة‬ ‫مكابرة‬ ‫مإ إإم ا إ إإرب ما صإ إإت ب إ إ بع إ إ‬

‫البإ إإاف اب إ إإم سإ إإرقوم و ر إ إإوم ام إ إإال ل إ إإم ‪ :‬اب إ إ م سإ إإارقوم و إ إ ا دل إ إإل‬

‫على معرف م بابحباب اب س م و ار‬

‫م ام بل الباف على ابحباب م‬

‫عبادة االصنام‬ ‫ن إ إ ال ا إ إإر البإ إإاف بإ إإر م اع إ إإاد م بوحداب إ إإا اهلل جإ إإل جالل إ إ عبإ إإدوم انصإ إإبام بإ إإا إ إإابوا ف إ إ الجا ل إ إإا‬ ‫انولى م فارم واحد و و ام اصبام الجا ل ا ن ب‬

‫ون‬

‫ر واصبام ذنق‬

‫ل م وش م‬

‫نزعة إلى الجاهلة األولى‬ ‫ن إ إ ال انبسإ إإام حإ إإم لإ إإى عبإ إإادة انصإ إإبام و خ إ إ ل إإإا و إ إ ا ذ إ إإد دعإ إإوى و ار إ إإا انببإ إإاق لص إ إ اا الجإ إإدود‬ ‫وانباق‬ ‫مع اهلل‬ ‫مم اع‬

‫بغ ر اهلل ل ومم اس عام بغ ره خاب‬

‫‪90‬‬


‫النفوس العالية والدنيئة‬ ‫الب إ إإوف العال إ إإا إ إإرى ال علإإإم بمإ إإال الإ إإدب ا و ب إ إا ام ابإ إإا ل إ إإا ن بل إ إ و الب إ إإوف الدب ئإ إإا إإإرى جم إ إ المإ إإال‬ ‫والحرص على الجاه علوا ن خلى عب‬ ‫حقيقة التصرف وافاته‬ ‫ال ص إ إإوت فإ إ إ أص إ إإل عم إ إإل بالباح إ إإا انخالق إ إإا والروح إ إ إ فإ إ إ انس إ إإالم إ إإم اصإ إ إ ب بإ إ إ الث اف إ إإاا لبإ إ إإا‬ ‫الم إ إ إإا م انعجم إ إ إإا عل إ إ إإى م ا م إ إ إإا فإإ إ إ ال إ إ إ إرام والج إ إ إإل باح إ إ إإام الش إ إ إإر عا واسإإ إ إ عمال ال ص إ إ إإوت م ب إ إ إإا‬ ‫جلب ب ا الش رة واسوا ابواع ال صوت ما اج معا ف انفاا ال الث‬ ‫قضية المرأة‬ ‫المإ إ إرأة شإ إ إإغل بصإإ إإت المج م إ إ إ م إ إإم ح إإ إإث العإإ إإدد وأجمإإ إإل مإإ إإاف المج مإ إ إ مإإ إإم ح إإ إإث العوابإ إ إإت‪ ،‬وأع إ إ إإد‬ ‫م إ إإاف المج مإ إ إ م إ إإم ح إ إإث المشإ إ إ الا وم إ إإم م إ إإا إ إإام واج إ إإب الم إ إإر م أم بن إ إإروا ل إ إإى ق إ إ إ ا دائم إ إإا‬ ‫على أب ا ق‬

‫ا المج م‬

‫ل‬

‫انواع النساء‬ ‫المرأة دواق ‪ :‬فالعاقلا اا الخلم الحسم وال وم الحسم دواق ل وي‬ ‫المرأة داق ‪ :‬و المرأة الجا لا والحم اق داق ل سرة لوث جم‬ ‫المرأة مر‬

‫‪ :‬المرأة الم برة والمغرورة مر‬

‫أفراد ا بال لم والب اع‬

‫ل وي‬

‫المرأة عالي ‪ :‬المرأة الصالحا المس ما عالي ل ل ما عاب ا المج م مم شرور وافاا‬ ‫بين الصالح والفساد‬

‫‪91‬‬


‫ن خ إ إ إ لب األمإ إ إإر ب إ إ إ م الصإ إ إإالح وال سإإ إإاد ن علإ إ إإى مإ إ إإم بمإ إ إإف اهلل بص إ إ إ ر م‪ ،‬وبإ إ إإاف وا ف إ إ إ د ب إ إ إ ودعإ إ إإوى‬ ‫ال دا ا ل‬ ‫كلنا عباد اهلل‬ ‫لب إ إإا عب إ إإاد الل إ إإا ول إ إإم ف ب إ إإا م إ إإم إ إإر أعمالإ إ إ ب إ إ إ ة العبود إ إإا و إ إإم الب إ إإائعوم‪ ،‬وف ب إ إإا م إ إإم ب ر إ إإا أعمالإ إ إ‬ ‫وأحوال و م العصاة والبغاة والم سدوم‬ ‫فجور مدعي العلم‬ ‫فج إ إإور م إ إإدع العل إ إإم ن‬

‫إ إ إرة وح إ إإدة ب إ إإل‬

‫إ إإر ال إ إإد م والم إ إإد ب م جم ع إ إإا وج إ إإب علإ إ إ م جم ع إ إإا أم خإ إ إ و‬

‫على ده ل برذوا لى اهلل والباسمم فجوره وع ده‬ ‫آفات البخل‬ ‫البخل مم أشد انم ار‬

‫الب س ا ف ا بصاحب وبالمج م و بش مم آفاا الث ‪:‬‬

‫عإ إ إإدم ال صإ إ إإد م بوعإ إ إإد اهلل ‪ ،‬إ إ إإار الإ إ إإب ف علإ إ إإى‬

‫ر إ إ إإا مإ إ إإم عبإ إ إإاد اهلل ‪ ،‬انس إ إ إ ابا بسإ إ إإوق السإ إ إإمعا ب إ إ إ م‬

‫الباف‬ ‫الغني البخيل‬ ‫و أف ر مم ال ر ال ر م فابنر ماق ما ب‬

‫وم ال ر أعبى مبا ؟‬

‫الرجل والمرأة‬ ‫خمسا أش اق حمد ف الرجل و م ف المرأة ‪ :‬ال رم ‪ ،‬انخ الب ‪ ،‬الجرأة ‪ ،‬ال د ‪ ،‬الخشوبا‬ ‫أشبه بالحيوان‬ ‫مم ف ل ل ة ببب ساعا على ح ا ا سبواا ف و بالب ائم أشب مب باإلبسام‬ ‫‪92‬‬


‫العقل والقلب‬ ‫الع إ إإل الب إ إإر ح إ إإل المشإ إ إ الا وال إ إإب ف الص إ إإاف ا رفإإ إ ع إ إإم الس إ إإخافاا والخل إ إإم الحس إ إإم خ إ إإت م إ إإم آ إ إ إار‬ ‫العداواا وال لب المذمم ب سم عبد األ ماا وقلب العارت باهلل حوم ف آفام السماواا‬ ‫جميل وقبيح‬ ‫الحم جم ل ف أع م محب ‪،‬قب ل ف بنر مبغ‬

‫و ا سر علم أولئذ ب ‪ ،‬وب رة ذنق مب‬

‫الحياء‬ ‫م إ إإم أ إ إإم دواعإ إ إ األل إ إإا بإ إ إ م الب إ إإاف ‪ ،‬وم إ إإم م إ إإا إ إإام الح إ إإاق م إ إإم اإل م إ إإام ‪ ،‬وم إ إإم نح إ إإاق ف إ إ إ نخ إ إإر‬ ‫مب‬ ‫القوة والجاه‬ ‫مم ابم م لى ال وة ف و مغلوب‪ ،‬ومم ابم م لى الجاه ف و مخلوع‬ ‫ال يدوم‬ ‫ن دوم لبا ا سلبام‪ ،‬ون ل اب محمدة‪ ،‬ون لببر بعم‬ ‫مارأيت‬ ‫ما أر ا س اس ا ن ب‪ ،‬ونعس ر ا ن غبرف‪ ،‬ون ب ا ن ببر‪ ،‬ونحد ث بعما ن سخت‬ ‫الدكتاتورية و"التقمص "‬ ‫الد ابور ا ‪ :‬لغاق مال م الع ول واأل اق بع ل واحد ‪ ،‬وا دراق بمال م اتراق و مج د أر واحد‬ ‫ال إ إ إ مص ‪ :‬إ إ إ مص المال إ إ إ م ف إ إ إ شإإ إإخص واحإإ إإد ف سإإ إإافر ا سإإ إإافر و إ إ إ م م أقإإ إإام ‪ ،‬و ب إ إ إ‬ ‫و وى ا وى‬ ‫‪93‬‬

‫م ب إ إ إإى ‪،‬‬


‫ال يدوم الزيف والخداع‬ ‫ام ف إ إ إ‬ ‫لب‬

‫إ إ إ ا العص إ إ إر اس إ إ إ ق اس إ إ إ خدام الحإ إ إإم والحر إ إ إ وام الشإ إ إإخص اخ إ إ إ س إ إ إ ا ار وشإ إ إإبا ا ل إ إ إإم ال إ إ إ مم‬ ‫ح م‬

‫فضل المصلحين‬ ‫لون قوة شخص ا المصلح م لما خلص المج م مم‬

‫ق الساخر م‬

‫اح ام الشر ع وسلو ا‬ ‫مإ إإم ل إ إإم ن إ إإر‬

‫إ إ إره م إ إإم مب إ إإاد الش إ إإر ع‬

‫ربب عمل باح ام ا نلم و لذ بول بع‬

‫إ إإل ‪،‬ومإ إإم ل إ إإم اخإ إ إ س إ إإلو‬

‫م إ إإم اخالق إ إإا ابح إ إإرت‪،‬ومم ل إ إإم‬

‫النالم م بع ا‬

‫حإ إ إوار بإ إ إ م الإ إ إ ئب البإ إ إ ل وال إ إإب الجب إ إإام بإ إ إ ص إ إإل مب م إ إإا انخ إ إإر و اب إ إإا ب إ إإاذ ش إ إإاه مخ ب إ إإاه س إ إإم‬ ‫الم م وقالا الل م سلب ال مب ما علئ انخر ح ئ أسلم مب ما‬ ‫خداع النظر‬ ‫ل ف ل ما براه ح‬

‫ف بدو للع م ش‬

‫ابا ل م ف الواق ش م بربا‬

‫اختالف الظالمين‬ ‫ج م النالم م ف امر واحد و و ح م مبامع م و خ ل وم بسرعام ش م مخا م‬ ‫انتقام الفتنه‬ ‫م روم ال ب ر دوم ام ب مو مم بع‬

‫الباف ف ب م ال ب مب م ‪.‬‬

‫علئ الباغي تدور الدوائر‬ ‫ل ما عمل دور عل ذ ام ام خ ر ام شر‬ ‫‪94‬‬


‫لهب الفتنه ورمادها‬ ‫ال ب شب البار ج ب ابصار البامع م الحم ئ ما ما لبث ان ام جعل م مم رماد ا‬ ‫وقود الفتنه ومشعلوها‬ ‫الباف‬

‫وقود ال ب ومشعل ب ا الخب اق وا لب‬

‫حا ا ا البنام انج ماع الصالل‬

‫دخان الفتنه‬ ‫ا لإإ إإم س إ إ إ ب اخمإإ إإاد ال ب إ إ إ ف جبب إإ إإا فإ إ إإام لإإ إإم صإ إ إإبذ فس صإ إ إإلذ دخاب إ إ إإا ل إإ إإم ن أحإ إ إإد س إ إ إ ب‬

‫جبإ إ إإب‬

‫ا ار ا‬ ‫اذا اختلف الظالمان‬ ‫ا ا اخ لت النالمام افشوا اسرار بع‬

‫م وف‬

‫لذ مصلح للمنلوم‬

‫السياسه واالخالق‬ ‫الس اس إ إ إ وانخإ إ إإالم مر بب إ إ إإام ا ا ال م إ إ إإا إ إ إإوم عص إ إ إإر ا د إ إ إإار و رخإ إ إإاق و سإ إ إإالم وا ا اب صإ إ إإل ا إ إ إإوم‬ ‫عصر ش‬

‫ف ال م و‬

‫ان ماا‬

‫السياسة‬ ‫شب الس اس بسم‬

‫ال ب ره ال‬

‫ب ل ال‬

‫صغروب ا‬

‫ظهور المغمورين‬ ‫ا ا اب سإ إإم الإ إإد ر للمإ إإدفوب م واخإ إإرج م علإ إإئ مسإ إإرح الح إ إإاه فإ إإا ا ان إ إإرو إ إإاقه بالم اب إ إ ال إ إ وصإ إإلو ال إ إإا‬ ‫ام المج م ل م نالم وان ام ال در ب م رح ما‬

‫‪95‬‬


‫الزعماء الصغار وصغار الزعماء‬ ‫ام بع‬

‫الباف ل م ب م ال عام ر م صغر سب م‬

‫خداع الدعايه‬ ‫الدعا خ ر بر م ل ب ا ال عام و د م ا‬ ‫الزعيم الحالم والزعيم الحلم‬ ‫إ إإو م و حلإإإم ف بب إ إإئ بإ إإوره ام ال إ إ ع م الحلإإإم إ إإو ال إ إ‬

‫الإ إ ع م الحإإإالم إ إإو ال إ إ‬

‫إإإالم بجم إ إ ون ببإ إإئ م مإ إإا‬

‫ب م انبنار واحداث ال مام‬ ‫زعامه كاذبه‬ ‫اب م خرجو فجاقه ت بب ئو فجاقه‬ ‫المواهب اوال‬ ‫ام اقاا انبسام‬

‫ال‬

‫با م اب‬

‫فوضئ المفاهيم والتنابز بااللقاب‬ ‫ام انح اب بجم‬

‫مسم ا ا مم م‬

‫م خصوم ا بالخ اب والرجع بمجرد اخ الف ا مع ا بال ار‬

‫الشعارات الكاذبه مطية الحكام‬ ‫ام انحإ إ إ اب عب إ إإد ال ون إ إإت عإ إ إ م ب إ إإاف م إ إإم اح اب إ إإا‬ ‫لذ ف‬

‫صر علئ سم ا ح م ا ح م د م راب ا‬

‫‪96‬‬

‫إ إإر اع ب إ إإار لل اقا إ إإا و بس إ إإئ د م راب إ إإا ومإ إ إ‬


‫وسيلة خير وشر‬ ‫اخ رع إ إإاا إ إ إ ا ال م إ إإام م إ إإم ان عإ إ إ وال ل إ إإا والص إ إإحاف لبش إ إإر المعرفإ إ إ عب إ إإد الجم إ إإا ر ل إ إإم بس إ إإو اب إ إإا‬ ‫س عمل ا‬

‫ال‬

‫ل ل البر م الصح ل للمعرفا‬

‫من مساوئ اجهزة االعالم‬ ‫ام جعل مم ا‬

‫الباف مش ور م ومم اخلص الباف مدفوب م‬

‫يوم يتحرر االسالم من هؤالء‬ ‫ل خإ إ إإدعو الجمإ إ إإا ر ج إ إ إ بوب م ب انسإ إ إإالم و صإ إ إإرفو ا عإ إ إإم ج إ إ إرائم م ف إ إ إ ا صإ إ إإاب ح إ إ إإوق م وانس إ إ إإالم‬ ‫بر ق مب م‬ ‫ثورة ال تنقطع وجبين ال يعفر‬ ‫ال إ إإرم ب إ إ م انسإ إإالم مإ إإام اب إ إ إ إإوره علإ إإئ ال سإ إإاد وببإ إإاق الخ إ إإر وانسإ إإالم انم مذ إ إإد لل سإ إإاد مشإ إإوه للخ إ إإر‬ ‫و وم س ار لبغ اب م‬ ‫افة التعصب الحزبي‬ ‫اولئذ ال م نا روم بالشعاراا المحبوب مم الجما ر و م ن خلوم عم ح ب م‬ ‫سياسة االهواء و الشهوات‬ ‫س اس م وسب ال اف مخلص اب‬

‫لالم مم فالس وعباقره ح م ف م ان واق والش واا‬

‫مواطنان‬ ‫بع‬

‫الباف ر وم الوبم ما و مح اي وبع‬

‫م ر وب بما و مس غم‬

‫‪97‬‬


‫اضطرار‬ ‫بر ل رافم ئب ا اق لشر ال ور الشرف‬ ‫الراحه او الحياه‬ ‫خ إإ إإرا شإ إ إإاه ام بإإ إإام ب إ إ إ م لإإ إإب او ئإ إ إإب ف الإإ إإا ام ال لإ إ إإب‬

‫إإ إإد ا راح إ إ إإا ب إ إ إ م ام ال إ إ إ ئب س إ إ إ د مع إ إ إ‬

‫حا ا‬ ‫يقظة الراعي‬ ‫الراع ال ن ن عب فرص ل ئب الشر‬ ‫حين تخلو الساحه‬ ‫مم انببال وال عماق وانمباق والح ماق ص د الجبام والس‬

‫والخوام والجا ل‬

‫زعامة الصغار‬ ‫ا ا صد صغار الع ول علئ ال عام عالم علئ ابحالل و سخ المج م ؟‬ ‫من اصناف السياسين‬ ‫ال إ إإا ب ‪/‬ف إ إإو ح إ إإر وع إ إ الشإ إإعب والحإ إإر ص علإ إإئ ال م‪/‬ا إ إإر م ف إ إإدام للمإ إإذ الا وجإ إإر ق عل إ إئ الحإ إإم‬ ‫وال‬

‫ل ‪/‬ف ر ف الد م وانخالم‬

‫المصلحه الخاصه والعامه‬ ‫واحإ إ إإد إ إ إ ر مصإ إ إإلح الخاص إ إ إ م إ إ إ المصإ إ إإلح العام إ إ إ ف إ إ إ ا مإ إ إإم افا إ إ إإل البإ إ إإاف وواحإ إ إإد ن إ إ إ ر ان‬ ‫مصلح الخاص ف ا شر الباف‬

‫‪98‬‬


‫سباق‬ ‫ا ا ن را لذ مش ل ولم بع ا مم البدا سوت عجذ ف الب ا‬ ‫حال ال تدوم‬ ‫دوام الحال مم المحال فال ب ئ ش علئ حال‬ ‫ال تستعجل عقوبة اهلل للمفسدين‬ ‫س‬

‫م اهلل الع اب انل م‬

‫حقد الطاغيه‬ ‫الح إ إإد الشخصإإ إ‬

‫إ إإل ص إ إإاحب والح إ إإد الس اسإإ إ‬

‫ع إ إإوم سإإ إ ر المج مإإ إ الصإ إ إح ل والح إ إإد البا إ إ إ إ إإدمر‬

‫انم دم ر‬ ‫الطاغيه عدو امته‬ ‫البا‬

‫ل ام و ع اعداق ا‬

‫مشكلتنا مع الدول الكبرئ‬ ‫اب ا بعمبا ما ن ا ل و سوبا مان لبف و عب با ما ن اخ‬ ‫عقل الطاغيه المصنوع‬ ‫البا إ إ إ إ إ إإرف‬

‫ع ل إ إ إ ال إ إ إ‬

‫خل إ إ إ اهلل ف صإ إ إإب ل إ إ إ ع إ إ إإال جد إ إ إإد ومإ إ إإم ع وبإ إ إإا اهلل ل إ إ إ ام إ إ إإوم ع ل إ إ إ‬

‫المصبوع أبلد مم ع ل المببوع‬

‫‪99‬‬


‫لوال الطغاه‬ ‫ر مم الباف مم ب ى ممم با ى‬

‫ن ل بف علئ‬ ‫فتنه واختبار‬

‫ح م البغ ام شت الدباقه المس وره والح اره‬ ‫حياتهم ال حياة الطاغيه‬ ‫دافعوم عب اب اق علئ ح ا م ن ح ا‬

‫عب د البا‬ ‫عبيد الطغاه‬ ‫عب د البا‬

‫ف ع ده رفعوب ألب م ن جدو ما علوه ف ع ود الحر‬ ‫البخور‬

‫ل ا حرقوم للبا‬

‫فلونه لنلو ف النالم مغمور م ل ف ل م ب ار‬ ‫الطاغيه والحقيقه‬ ‫ن خات البا‬

‫مم ش‬

‫ما خات مم الح‬

‫ل لذ ع مد علئ ال ب وال مو‬

‫عجز ال يقظه ضمير‬ ‫قد حارب البا‬

‫مم ام عوبا ل بلالمف‬

‫انواع الطغاه‬ ‫صغار البغاه اشر مم بار ا وح راق البغاه س ح وم الش‬

‫‪100‬‬

‫والر اق ا ر مم عنمائ ا‬


‫اوهام الطغاه‬ ‫البغاه صبعوم انو ام ف ع ول انم وما و م ان س اق انحالم‬ ‫الطاغيه سوق النفاق‬ ‫ا ر الباف‬

‫حذ علئ البا‬

‫م المب عوم مب و وم ول وبو ا ر الباف لعب ل‬

‫الطاغيه عقوبه‬ ‫ا بر ع اب لالم الم خا ل وجود با‬

‫بب م‬

‫من عقوبه اهلل للطاغيه ولصانعيه‬ ‫مإ إ إ إإم ع وبإ إ إ إإا اهلل لبا إ إ إ إ ام‬

‫إ إ إ إإح و شإ إ إ إإت ر ج إ إ إ إ ومإ إ إ إإم ع وبإ إ إ إإا اهلل ل إ إ إ إإم ام‬

‫صم م وبا و م‬ ‫من حكمة اهلل في تمكينه للطاغيه‬ ‫ام‬

‫ب الجما ر ام ح م الشور اسلم بر م بباق للوصول الئ انس رار‬

‫من عالمات انحدار االمه‬ ‫ام م م اشرار ا مم ح م ا‬ ‫من عالمات شقاء االمه‬ ‫ام شغل بب س ا عم اعدائ ا‬ ‫حدود المجامله‬ ‫ن جامل الباف علئ حساب ما ذ‬

‫ف ع د ذ او شعورذ او جسمذ‬

‫‪101‬‬

‫إ إ إ إإحو باب س إ إ إ إ م‬


‫شعور الكاذب‬ ‫ح ر بس‬ ‫بد نهاية الطغاه‬ ‫اصواا الم ب د م ح م ر‬ ‫اعين الحق‬ ‫الحم البغاه ح م دبرو مذامر م ف‬

‫ح م بغ و م امبوم‬

‫شر النكبات‬ ‫سبب ا سوق انخالم وسوق ال صرت‬ ‫بين جسم المرء وضميره‬ ‫لما بحت‬

‫م ر المبحرت سمم جسم‬

‫بينا وبين الناس‬ ‫ا بئ الباف ح م س غب عم اموال م وا رم م ح م ح ر ابماع م‬ ‫اخذ الطاغيه‬ ‫ا اراد اهلل اخ البا‬

‫اده عباد و رور‬

‫من لوث يده بدم االخيار‬ ‫ا ال اهلل ع ه با د انشرار‬

‫‪102‬‬


‫اكبر اعوان الطاغيه‬ ‫س وا الصالح م و الم البالح م‬ ‫االيدي وسالح المال‬ ‫الم إ إإال س إ إإالح ف إ إإاذ ا ا إ إإام ب إ إإد البا إ إ إ ف إ إإو س إ إإالح‬ ‫المومم العامل ف و سالح‬

‫إ إإد الح إ إإم و الحر إ إ إ و انم إ إإام وا‬

‫إ إإام ب إ إإد‬

‫د الشر‬

‫حب المال يفضح هؤالء‬ ‫ادع اق الد م والوبب والحر‬ ‫اثار الكذب علئ العاملين الشرفاء‬ ‫اب ا شغل م عم الم‬

‫ف رسال م بالدفاع عم اب س م‬

‫النجاح في معترا السياسيه‬ ‫سإ إ إإالما ال لإ إ إإب وبنافإ إ إإا ال إ إ إإد وصإ إ إإحا الع إ إ إإده واس إ إ إ اما انخإ إ إإالم ن إ إ إ وحإ إ إإد ا للبجإ إ إإاح ف إ إ إ مع إ إ إإرذ‬ ‫الس اس مالم‬

‫ت ال ا المع ا ال م ومروبا العمل وح اررة الروح‬

‫ال تخف من الناقدين‬ ‫لو ابذ خت مم الباقد م لما عملا ابدا ول م اعمل ما ع ده صح ل فال‬ ‫اساس نكبة امتنا‬ ‫ح ام ا النالموم وا اذ ا المباف وم وعلماذ ا الغافلوم‬ ‫خمسة ال امان لهم‬

‫‪103‬‬

‫م بالباقد م‬


‫ملح إ إإد ب إ إإر وج إ إإود اهلل وم سإ إ إلب ل إ إإم ص إ إإل ان بالغ إ إإدر والجر مإ إ إ ومغم إ إإور بش إ إإا فإ إ إ ب ئإ إ إ فاس إ إإده ومغ إ إإرور‬ ‫حاقد م عبش لس ذ الدماق و اب اوصل‬

‫ب الئ الش ره والمجد‬

‫الشعور بالمسؤوليه‬ ‫ال م شعروم ب ا و عبوب ا ح ا مم العبا اقل مم ال ل ل‬ ‫المسيطرون في الفتن‬ ‫اما ام س بر العباقره او الس اق ون م ام ف ا للمس م م الب ب م‬ ‫متئ يظهر لؤم النفوس‬ ‫ن ن ر ان عبد بوب الر اح‬ ‫من مظاهر الخسه واللؤم‬ ‫ام صإ إ إإب انبسإ إ إإام العنم إ إ إ والح إ إ إ م وال بر إ إ إإاق امإ إ إإام اخواب إ إ إ واعواب إ إ إ و إ إ إإو اج إ إ إبم البإ إ إإاف وا ل إ إ إإم امإ إ إإام‬ ‫انقو اق والرذساق‬ ‫الذي يبيع اخوانه وكرامته‬ ‫ذنق لجذ م ال الذ على الجاه ال ائت الى ال ر ب بشرت بالد م وح وم ام م‬ ‫عاران‬ ‫مإ إإم ن س إ إ ح مإ إإم عإ إإار الم اب إ إ علبإ إإا سإ إإعى علإ إإئ ار إ إإاق الم إ إإامر م ومإ إإم ن س إ إ ح مإ إإم عإ إإار الخ اب إ إ‬ ‫سر رام ا علئ اقدام البامع م‬ ‫معادن ومقاييس‬ ‫ع‬

‫الب ف ش معدب انصل ولو ام محابا بالشوائب‬ ‫‪104‬‬


‫الحليه المستعاره‬ ‫ن‬

‫خر بالمس عار ان الممل وم‬

‫ال ينصرون‬ ‫ن ب صإإإر انم إ إ ف إ إ معار إإإا م إ إ اعإإإدائ ا والسإ إإبب م ال إ إ علإ إإئ الش إ إ ر جبإإإام عبإإإد العمإإإل مغإ إإرور إ إإدر‬ ‫ب س ا ر مما‬

‫و در اعدائ اقل مما‬

‫ليس في السياسه عواطف‬ ‫ل ف ف الس اس عوابت بل ع ول ون مجامالا بل مصالل‬ ‫الخصومه والعداوه في السياسه‬ ‫ل إ إ ف فإإ إ الس اس إ إ ص إ إإداقاا او خصإ إإوماا دائمإ إ إ فصإ إإد م ال إ إإوم قإ إإد إ إإوم خصإ إإم الغ إ إإد وخصإ إإم انم إ إإف‬ ‫قد صبل صد م ال وم‬ ‫اصعب شيء‬ ‫علئ الس اس المس م ام رى الدجال م ف الس اس س ووم ب ا ب ال ول ومعسول الوعود‬ ‫بعض السياسيين‬ ‫بدذوم ح ا م الس اس‬

‫العاش و ب وم بائع ال وى‬

‫تطور السياسه‬ ‫ابإ إإا وبب إ إ إ إإم إ إإدا اس إ إ غالل إ إإم حاولإ إإا اصإ إإالحا إ إإم اصإ إإبحا ال إ إإوم‬ ‫انببال او جعل صاحب ا مم انب ال‬

‫‪105‬‬

‫إ إإح‬

‫جعإ إإل صإ إإاحب ا م إ إإم‬


‫لنا اهلل من هؤالء‬ ‫مإ إ إإم ح إ إ إراف ردعوببإ إ إإا وامبإ إ إإاق خوبوبب إ إ إإا وو إ إ إإالق إ إ إإامروم عل بإ إ إإا وع إ إ إإوم لبإ إ إإا صإ إ إإبحوم عل بإ إ إإا وابب إ إ إإاق‬ ‫اصبحو مر ى وم مد م اب لبو جارح م‬ ‫السياسي الناجح‬ ‫سب‬

‫و ال‬

‫ام جم حول الم‬

‫م والجا ل م‬

‫ال خير فيهم‬ ‫ال إ إ م جمع إ إم وحإ إإدة الب إ إإال إ إإم إ إإرق م مغإ إإابم الح إ إإم ابإ إإاف ن صإ إإلحوم ل إ إإادة الإ إإوبم قإ إإوم ن بصإ إإروم‬ ‫ع ا ون‬

‫ع وم قو ا‬

‫االخالق و السياسه‬ ‫انخالم اون م العلم والد اق‬ ‫السياسي الملوث‬ ‫ال‬

‫بسى ما‬

‫الملوث سرعام ما بسى مبادى الشرت وانس ام ح م وم ف الح م‬

‫اختالف االشرار‬ ‫ف ما ب بم بدق ب ا م‬ ‫ارتفاع االغمار‬ ‫ا ا فوجئا بار اع انش اق المدفوب فال س مر ف اس صغار شاب م‬

‫‪106‬‬


‫استفد عما تكره‬ ‫ا خ مم ال شل سلما للبجاح ومم ال م بر ا الى البصر ومم ال د باع ا على انببالم‬ ‫الدين والسياسه‬ ‫مم لم مال قلب مشاعر ان مام باهلل ومراقب لم ذمم على وبم ون على شعب ‪،‬‬ ‫ال خير فيه‬ ‫ن خ ر ف حا م ن ح م د ب ون س اس ن ح م ع ل‬ ‫االفراط‬ ‫انفإ إ إ إراب فإإ إ إ س اس إ إ إإا الحإ إ إ إ م قس إ إ إإوة إ إ إإذد ال إ إ إإى انب ج إ إ إإار وانفإ إ إ إراب فإإ إ إ س اس إ إ إإا اللإإ إ إ م‬ ‫انشرار‬ ‫ال ينجح‬ ‫الس اس ال‬

‫رح بال باق و س اق مم الب د ن بجل‬

‫الخيانه‬ ‫خ ابا انم‬

‫ح م ا دات اعدائ ا‬

‫عقاب‬ ‫ا بر ع اب لالم الم خا ل ح م البا‬

‫ف شذوب ا‬

‫البطل المنتظر‬ ‫ما الا ام با ب نر الببل ال‬

‫مال ف ار ا الس اس وما الا بحث وما الا ب نر‬

‫‪107‬‬

‫إ إ إإعت ش إ إ إإج‬


‫استقامة الحكم‬ ‫ن س م الح م ان ب الث ‪ :‬شج‬

‫انخ ار و معاقبا انشرار والس ر على مصالل الباف‬

‫تمام النصر‬ ‫ن م البصر ان ب الث ‪:‬معرفا العدو واح ام الخب وب ل الباق‬ ‫طاعة الزعيم‬ ‫ن س د ال ع م مم رة ابصاره ان بحسم باع م ل‬ ‫عودة الطاغيه‬ ‫ن‬

‫سب مودة البا‬

‫ان بال ل ون ال و ان بالخبوع ون الحا م المغرور ان بال باق والب ام‬

‫بم يخلد الزعيم ؟‬ ‫ن خلد ال ع م ان ب الث ‪ :‬جرد عم ال وى ول ة ف الحرمام و رف عم الح د‬ ‫بم تسعد البالد ؟‬ ‫ن سعد البالد ان ب الث ‪:‬د م وا ع وس اس رش ده واق صاد م د ر‬ ‫بم تسعد االمه ؟‬ ‫ن سعد انم ان ب الث ‪:‬حا م وعالم باصل وعامل مخلص‬ ‫عدالتنا‬ ‫عإ إإدال با اخإ إ إ ع إ إإم ح إ إإب ن ع إ إإم ح إ إإد و عبإإ إ ب ارم إ إ ن بم لإ إ إ و إإ إ ن غ إ إإر و إإ إ اهلل لالشإ إ إ اق ول ب إ إإا‬ ‫صحل انو اع‬

‫‪108‬‬


‫احملوني الى الحبيب‬ ‫احملوب الى الحب ب وروحوا‬ ‫وابرحوب بباب واس ر حوا‬ ‫ابا مم‬

‫ج الغرام شجاه‬

‫وبراه ال ام وال بر ل‬ ‫***‬ ‫اس ام انقدار خل‬

‫ال ا‬

‫عبد وج الح اة الصب ل‬ ‫ار‬

‫ل ع ل اف ر ف‬

‫وع وب اربو ب ا واروح‬ ‫***‬ ‫قد امبا البالق و و قر ب‬ ‫ورف ا ال دوق و و مر ل‬ ‫صرف ذ انعباق ف الحم عم ام‬ ‫سمع للبب ب و و بصوح‬ ‫***‬ ‫رب لونذ ما اس بعا با ا‬ ‫ف مس ر ون سما ب روح‬ ‫‪109‬‬


‫فادم ف لذ العم م وابعم‬ ‫بش اق لل رب مبذ‬

‫ل‬

‫الحكم الصالح‬ ‫إ إإو الإ إ إ‬ ‫الإ إ إ‬

‫ب إ إ إ باسإ إ إ اما ون إ إ إ ف إ إإال ع وب إ إإا ان مإ إ إ الجر مإ إ إ ون ع إ إإو ان مإ إ إ المخلصإ إ إ م و إ إإو‬

‫إ إإر‬

‫إ إإرى ون إ إ إ اب إ إإم خ إ إإادم انمإ إ إ ن م برو إ إإا واب إ إإم لإ إ إ م م م إ إإا ل م الخ إ إإادم لسإ إ إ ده م إ إإم البص إ إإل واداق‬ ‫عمإإ إإل قاد إإ إإا ف إ إ إ و إ إ إإل الب إإ إإار ن ف إ إ إ النإ إ إإالم و ولإ إ إإوم لالم إ إ إ مإإ إإا بووم عمل إ إ إ‬

‫انماب إ إ إ ‪ ،‬و إ إ إإو ال إ إ إ‬

‫و ب إ إ ه ‪ ،‬و إإو الح إإا م الإ إ‬

‫إإول ف إ إ رج إإال الدولإ إ ‪:‬ال إإو عب إإد م‬

‫إإع ت عب إإد ح إإى اخإ إ مبإ إ الحإ إإم‬

‫وال إإع ت ف إ إ م قإ إإو عبإإإد ح إإى اخ إ إ ل إ إ الحإإإم اب ع إإوب مإإإا ابعإإإا اهلل ف إ إ م ف إإا ا عص إ إ‬

‫فإ إإال باعإ إإا‬

‫لمخلوم ف معص ا الخالم‬ ‫(طلب المثل العليا في اجواء الخيال انبل من االسفاف الى واقع كله ضالل )‪.‬‬ ‫بين الحكومة والشعب‬ ‫حدث ال ا ب عم الح وما وفشل ا ف بع‬

‫األح ام ف اخ ار بواب ا ورذسائ ا ال‬

‫معماد‬

‫الدول إ إ وأسإإإاف ببائ إ إإا ومإإإم المسإ إإذول عإإإم اخ إ إإار م إإإل إ إ الح ومإإإا امالشإ إإعب مإإإا و إ إإل جاببإ إإا م مإ إإا‬ ‫ف إ إ إ أم ال إ إ إإابوم انب خاب ب إ إ إإد الشإ إ إإعب أون وأخ إ إ إ ار وبإ إ إإدأ ب حإ إ إإر‬

‫الشإ إ إإعب على أم عار إ إ إوا و رف إ إ إإوب‬

‫حر باخ اره رئ س‬ ‫مم ن س حم مبصب الب ابا و جب أم وم ال رد ا‬ ‫مسؤولية القادة‬ ‫حدث ال ا ب ف‬

‫ه ال رة عم دورة األما ف ال بو ر والرق و‬ ‫‪110‬‬

‫ال ا ب عدد مم انس اماا ل ر‬


‫ال ار على ا شات العلا ف ال ع ع الداخل الموجود ف مصر ل‬ ‫ع ار‬

‫بسبب ال ص ر مم ال ادة أم و‬

‫مم األما ول م الح ا ال اس ا أم العلا ف ال ادة ال م قصروا ف أداق م م م ادةوبالب ال ادة‬

‫بمبالب األما واح اجا ا‬ ‫ع م فا ر وبا بس ر‬

‫ا ش وخبا ف الس اسا ل د آ ابا‬ ‫مل ال ا ب ما بدأ ب ول ب وج‬

‫الحد ث با لى السادة الس اس و الش و واو ل دور م ف‬

‫ات بشاب‬

‫الشباب وأو ل أم المس عمر حاولوا الم او ا ول ب لم جد ن ش وخا لم وبوا على قدر مم الصبر وم ابا‬ ‫األعصاب ر م ر ب م ف‬

‫ه األما اإلخالص ف العمل وعاد ل بالب بمبالب األما ف ال حر ر‬

‫با‬

‫واب اق الغش وال ب وانخ الف والرشوة واب اقانس عمار ب ائ ا‬ ‫و مبى أم ن ب ى ف األما‬

‫ع ت ون جبام ونخوار‬

‫الهزيمة هزيمة الرؤساء وحدهم‬ ‫بحم ما لبا بعلم مب اب ى معر ا فلسب م اببا لم بخسر ان جولا انولى ‪،‬و ه الجولا خسر ا رذساذبا‬ ‫وقاد با العس ر وم ل ش الشعب ون انما‪ ،‬ن مجال ل ائف‬ ‫ال‬

‫ما الجامعا سب خ مب ا وس لا لبحاربا ال رة‬

‫قاما عل ا‬

‫التزال الجامعة محطة امالنا‬ ‫ام ف رة الجامعا‬

‫دب ا العرب الواحدة وف مصالح ا وانم ا وبرى اب ا رم ا نامالبا البع دة ون م لذ ن‬

‫م ان ا ا سارا على خبا وع ل ا جد دة وم على ح ائم ال ال ا‪:‬‬ ‫مصلحة الجماهير قبل مصلحة العروش‬ ‫مصلحا الرئاساا‬

‫مصلحا الشعوب ن راما لرئ ف ف د شعب‬ ‫‪111‬‬

‫ل منا ر ال راما‪ ،‬ام راما ام با ام‬


‫حرر مم الج ل وال ر والنلم ومادام ف دب ا العرب شعب خات الحا م ام ب دة‪ ،‬وحا م خات مم‬ ‫معار ا ف رى ف م م امر م على ح ما وح ا لم س ب‬

‫الدب ا العرب ا حبم ق ود انعداق على الملوذ‬

‫ام عبوا شعوب م الحر ا بل ح ا م دسا عادل حم الح اة‬ ‫امتنا ذات قيمة عظيمة‬ ‫ام ام با ش عن م ف عالم ال ر والحا رة والسلم وانق صاد والحرب والس اسا لما ا بصوغ مم دماق شباببا‬ ‫ومم رواا بالدبا وحر ا ام با اجا ب ع ف راف انقو اق و م جحدوم ف ح با ال راما والع ش احرار‬ ‫لماذا يزجون امتنا في الحرب‬ ‫ا ا ام نبد ام بخو‬

‫الحرب لما ا؟ وما و ال مم اللدفاع عم حر با؟ و ر وبا ف بالدبا احرار ب صرت‬

‫بم دار ا و رو ا‬ ‫لم ر دوببا ام بدف الخبر فوم صدوربا وعلى حدودبا وف قلب بالدبا؟ ام با ا رم عبد اهلل وف ال ار خ‬ ‫وجوب العناية بالروح واألخالق‬ ‫ام انمم ن بب امجاد ا ان ب و م قوة السالح والروح ون ار د لذ ال وة الم وبا المبسوج بالغرور ‪،‬او لذ‬ ‫الم وما ال‬

‫ر مم الح اة ‪ ،‬ابما اعب بالروح لذ ال وة المبدعا ال ى بشى الح اة وال‬

‫ببا ام با‬

‫والح اراا وخا ا معارذ ال حر ر ال د م والحد ث ‪ ،‬اب ا الروح المس مدة مم ان مام باهلل وشرائع و‬ ‫ال‬

‫اف د ا انم وحال ام با مم جح م الى جح م ولم عرت السعادة ان ببر م ان مام ب د محمد والمس ل‬

‫عل السالم‪،‬ام انم باع عم انس ادة مم الروح بخوت البائ ا البغ‬ ‫وبح ا ام ار‬

‫ه انم‬

‫االديان حرب على الطائفية‬ ‫‪112‬‬

‫ا ل سا ان ج ل ببب ع‬

‫ه الروح‬


‫ام البائ ا عداق وخصام وم ام البصارى‬

‫موم روح المس ح ا وانسالم علم لدب ا مبدا الحر ا اند ام‬ ‫ار خبا‬

‫و د ف الشرائ و ر م عسى وموسى أبب اق اهلل فم ى حد ا البائ ا ف‬ ‫الطائفية دخيلة على امتنا‬

‫لم حدث ف عصر رسول اهلل ون بعده بل حد ا وم اب عدبا عم اد اببا وسمحبا للم اجر م ب ا ام ع روا‬ ‫ص و قلوببا‪ ،‬فالبائ ا ل سا عم ا الج ور ف اد اببا بل ب رة خب ا بحم ال م سمحبا ل ا وام ال‬ ‫عل ا ل ف ب لماا ب ام الس اس م بل عالج ا مم ف اب وسبا بالداخل ف‬

‫اق‬

‫مسذ بد ب م وانح رام‪ ،‬ام ام با‬

‫رث ج الا العصور وخرافا الجا لا وابحباب الخرافا ل ف ل ا ما جدد ع م ا ان ام جلى ل ا روح ا‬ ‫و س د مم ار ا المشرم البباق‬ ‫نداء الى رؤساء الجامعة‬ ‫اما بعد اعلم اب ف م ام ن سمعب ف رذساق وملوذ العرب‪،‬ارسل‬

‫ه الصرخا وا م اب ا لم‬

‫ف‬

‫با ا ال ار خ‬ ‫متعو شعوبكم بالحياة السعيدة‬ ‫عل م ام ن حولوا ب ببا وب م الحر ا والح اة السع دة ‪ ،‬لبشعر ب رام با ف ب سبا قبل ام ببلب ا ف ب وف‬ ‫انعداق ‪،‬واعنم لم اب م ام ود انما مم انسود مم ام جرذ خلت قب‬

‫بم‬

‫ال تبيعونا في سوق المصالح‬ ‫ح م او وم باسمبا حول مشار‬

‫راد لبا ام بوافم عل ا‪ ،‬بحم ابباق الشعب سبدف‬

‫مم دمائبا واموالبا‬

‫وم دسا با جب ام بداف عم بالدبا وحر با وبحم اقو اق واحرار ون بباع ف سوم المصالل الخس سا على‬ ‫ا د مم ن ما ون‬

‫مر‬ ‫‪113‬‬


‫استفيدوا من قوانا الروحية‬ ‫وام على ملو با ورذسائبا ام ر وا قوابا الروح ا عمل عمل ا انبشائ ف‬ ‫خر بال‬

‫اببا الجد د‪ ،‬خ ر مم مج م‬

‫ائل على ام ابب اا ف ا شعلا الح اة ال ر ما نب ا ف دا ف قلوب ا اشراقا الروح المذمبا‬

‫‪114‬‬


115

ملخص كتاب هكذا علمتني الحياة  
ملخص كتاب هكذا علمتني الحياة  
Advertisement