Page 1

‫بدعوة من المستشارة األلمانية‬

‫رئيس المجلس الرئاسي يشارك في مؤتمر برلين األحد القادم‬ ‫المركزي ‪ » 24.51 « :‬مليار دينار قيمة اإلنفاق الحكومي على المرتبات العام الماضي‬ ‫رئيس مجلس اإلدارة‬ ‫عبدالرزاق مسعود الداهش‬ ‫رئيس التحرير المسؤول‬ ‫نورالدين محمد عبعوب‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪١٤٤١‬‬ ‫في العدد‬

‫يوميـة شاملـة تصـدر عـن الهيئـة العامة للصحـافـة‬

‫الموافق ‪ 15‬يناير ‪٢٠٢٠‬‬

‫الثمن ‪ :‬دينار‬

‫بــــــوضوح‬

‫آراء‬

‫منصور ابوشناف‬

‫غزالة ترغالت ( ‪)3‬‬

‫السنـة األولــى‬

‫العــدد ‪٢٠4‬‬

‫نحن من دونكم أفضل‬

‫فوزي البشتي‬

‫صرخة األدغال‬

‫في امللحق الفني‬

‫مجرة فــــن ‪ ..‬عنوان للسالم في الجنوب‬

‫محمد الجويفي‬ ‫في عيونك‬

‫ص‪6‬‬

‫بحثا مستجدات الوضع السياسي في ليبيا‬

‫محمد علي الدنقلي ‪..‬‬

‫(إنتي الوحيدة‪)..‬‬

‫الفن التشكيلي بين فضاء الواقعية ومنارة الكالسيكية ص‪7‬‬

‫عقب سريان وقف إطالق النار ‪:‬‬

‫قنونو يؤكد رصد خروقات متكررة‬ ‫من مليشيات حفتر في محور الرملة‬

‫الصباح – وكاالت‬ ‫أكد المتحدث باســـم الجيـــش الليبي عقيد طيار‬ ‫محمـــد قنونو رصد خروقـــات متكررة لوقف إطالق‬ ‫النـــار مـــن مليشـــيات حفتـــر فـــي محـــور الرملـــة‪..‬‬ ‫وأضـــاف قنونـــو فـــي تصريحـــات صحافيـــة أن‬ ‫مليشـــيات حفتر مســـتمرة فـــي عمليات التحشـــيد‪،‬‬ ‫محـــذرا من مخاطر انهيار وقـــف إطالق النار الذي‬ ‫تلتـــزم به قـــوات الوفـــاق الوطنـــي منـــذ إعالنه في‬ ‫الثانـــي عشـــر مـــن يناير الجـــاري‪ ..‬وقـــال قنونو إن‬ ‫قوات الوفـــاق تلتزم بأوامر قيـــادة العملية وتحافظ‬ ‫علـــى مواقعها وهـــي مســـتعدة للرد إن استشـــعرت‬ ‫مـــن العدو غـــدرا على حـــد تعبيره‪.‬‬

‫بعد تأجيالت متعددة ‪:‬‬

‫األحد القادم موعد لمؤتمر برلين حول ليبيا‬

‫الصباح – وكاالت‬ ‫أعلـــن المتحـــدث باســـم الحكومـــة األلمانية‪ ،‬أن‬ ‫برليـــن ستســـتضيف مؤتمـــرا دوليـــا حـــول ليبيا في‬ ‫الــــ‪ 19‬مـــن شـــهر ينايـــر الجـــاري ‪ ..‬ونقلـــت وكالـــة‬ ‫رويتـــرز عن مشـــاركين في المفاوضـــات التحضيرية‬ ‫لقمـــة برلين بشـــأن ليبيا قولهـــم‪« :‬إن ألمانيا تخطط‬ ‫لعقـــد القمـــة فـــي برلين يوم الــــ‪ 19‬من شـــهر يناير‬ ‫الجـــاري الذي يوافـــق األحد القـــادم» ‪.‬‬ ‫وكانـــت المستشـــارة األلمانيـــة أنجيـــا ميـــركل‬ ‫قـــد قالـــت إن محادثـــات الســـام الليبيـــة ســـتعقد‬ ‫فـــي برلين وســـط دعـــوات تركيـــا وروســـيا ألطراف‬ ‫الصـــراع بوقـــف إطـــاق النـــار‪.‬‬ ‫وقالـــت ميـــركل فـــي مؤتمر صحافي مشـــترك مع‬ ‫الرئيـــس الروســـي فالديميـــر بوتين في موســـكو يوم‬ ‫الســـبت‪« :‬نأمل في نجاح الجهود المشـــتركة لروسيا‬ ‫وتركيا وسنرســـل قريبا دعوات لمؤتمـــر في برلين»‪.‬‬

‫رئيس المجلس الرئاسي يستقبل سفير أمريكا لدى تركيا‬

‫الصباح ‪ /‬وكاالت‬ ‫اســـتقبل رئيـــس المجلـــس الرئاســـي لحكومـــة الوفـــاق‬ ‫الوطنـــي الســـيد فائـــز الســـراج أمـــس الثالثـــاء ســـفير‬ ‫الواليـــات المتحـــدة األمريكيـــة لـــدى تركيـــا الســـيد ديفيد‬ ‫ســـاترفيلد‪ ..‬وتناول االجتماع مســـتجدات الوضع السياسي‬ ‫فـــي ليبيـــا‪ ،‬واســـتجابة حكومـــة الوفـــاق الوطنـــي لدعـــوة‬

‫الرئيســـين الروســـي والتركـــي لوقف إطالق النـــار‪ ،‬كخطوة‬ ‫للعـــودة إلى المســـار السياســـي عبـــر مؤتمر برليـــن‪ ..‬وأكد‬ ‫الســـيد الرئيـــس على أهميـــة أن تتـــم العودة لهذا المســـار‬ ‫وفقـــا لالتفـــاق السياســـي الليبي وقـــرارات مجلـــس األمن‬ ‫بالخصـــوص‪ ،‬ومـــن خالل مؤتمـــر وطني ليبي‪ ..‬مـــن جانبه‬ ‫أكـــد ســـعادة الســـفير على حـــرص الواليـــات المتحدة على‬

‫اســـتمرار وقـــف إطالق النـــار ودعم العملية السياســـة عبر‬ ‫الحـــوار ومـــن خالل مســـارات مؤتمر برلين للســـام‪ ..‬ومن‬ ‫ناحيـــة أخرى تطرق االجتماع للشـــراكة االســـتراتيجية بين‬ ‫الواليـــات المتحدة وليبيا لمحاربة اإلرهاب‪ ،‬وســـبل توســـيع‬ ‫هذه الشـــراكة لتشـــمل مجـــاالت االقتصـــاد والتنمية‪.‬‬

‫شـــكرا لألشـــقاء العـــرب‪ ..‬شـــكرا لإلخـــوة‬ ‫العـــرب‪ ،‬فـــي المشـــرق العربـــي!‬ ‫رســـائلكم وصلت إلينا‪ ،‬ودعمكـــم وصل إلينا‪،‬‬ ‫وحبكـــم نراه بعيوننـــا كل يوم‪ ،‬فـــي مقابرنا‪ ،‬وفي‬ ‫مشـــافينا‪ ،‬وفي ذاكرة حرائقنا المشـــتعلة‪.‬‬ ‫شاهدتم رؤوســـنا تتطاير مع الغبار‪ ،‬وشاهدتم‬ ‫بقـــع دمائنا تغطي حيطـــان بقايا بيوتنا المهدمة‪.‬‬ ‫رأيتـــم منازلنـــا تأكلهـــا النيـــران‪ ،‬وشـــوارعنا‬ ‫تأكلهـــا النيـــران‪ ،‬ومدارســـنا‪ ،‬ورئيتموهـــا وهـــي‬ ‫تحتـــرق أكثـــر‪.‬‬ ‫هل اســـتمتعتم بهذه األفالم اآلكشن المشوقة‪،‬‬ ‫والخاليـــة من أي خدعـــة بصرية‪ ،‬أو غير بصرية‪،‬‬ ‫عدا الخدعة العقلية؟‬ ‫الممثلـــون فـــي هـــذه األفـــام أشـــخاص‬ ‫حقيقيـــون‪ ،‬والحرائق حقيقيـــة‪ ،‬والدمار حقيقي‪،‬‬ ‫والدمـــاء ليســـت حبـــرا أحمـــر‪.‬‬ ‫البـــد أن تلفزيـــون الواقع الليبي قد اســـعدكم‪،‬‬ ‫وجعلكـــم تنامـــون مرتاحيـــن‪ ،‬وتحلمـــون أحالمـــا‬ ‫ورديـــة‪ ،‬برعايـــة جثاميـــن أطفالنا‪.‬‬ ‫هـــذه هـــي األخـــوة العربيـــة‪ ،‬وهذا هـــو الدعم‬ ‫العربـــي‪ ،‬وهذا ما ينتظـــره الليبيون منكم‪ ،‬كإخوة‪،‬‬ ‫وأشـــقاء‪( ،‬كثر خيركم)!‬ ‫هـــل تعرفـــون أن أفضـــل مســـاعدة منكـــم‪،‬‬ ‫وأفضـــل دعـــم يمكـــن أن يأتـــي منكـــم‪ ،‬هـــو أال‬ ‫تســـاعدونا‪ ،‬وال تدعمونـــا؟‬ ‫أنتـــم جـــزء فـــي كل مـــا يحـــدث لنـــا‪ ،‬فلـــو ال‬ ‫بنزينكـــم أنتم‪ ،‬وحطبكم أنتـــم‪ ،‬ونفخكم في النار‪،‬‬ ‫هـــل كان ســـيحدث لنـــا مـــا حدث؟‬ ‫اتركونـــا فـــي حالنـــا‪ ،‬وابحثـــوا لكـــم عـــن‬ ‫لعبـــة «فيديـــو جيـــم» أخـــرى غيـــر لعبـــة ذبحنا‪،‬‬ ‫وتشـــريدنا‪( ،‬وبهدلتنـــا)‪.‬‬ ‫ألـــم يكفكـــم عـــدد قتالنـــا‪ ،‬وعـــدد جرحانـــا‪،‬‬ ‫وعـــدد نازحينـــا‪ ،‬وما خلفتموه مـــن كراهية بيننا؟‬ ‫لتتركونـــا وحالنا‪.‬‬ ‫جامعـــة الـــدول العربيـــة مبروكـــة عليكم‪ ،‬حتى‬ ‫نصف اجتمـــاع جبر خواطر‪ ،‬علـــى هؤالء اآلالف‬ ‫مـــن الذيـــن ماتـــوا‪ ،‬واآلالف مـــن الذيـــن جرحوا‪،‬‬ ‫وعشـــرات اآلالف من الذيـــن نزحوا‪.‬‬ ‫خـــذوا الجامعـــة العربية‪ ،‬حولوهـــا إلى حائط‬ ‫صمـــت عربي‪ ،‬إلى ســـوق للمالبس المســـتعملة‪،‬‬ ‫إلى دورة ميـــاه عمومية‪.‬‬ ‫المهم اتركونا‪ ،‬نحن من دونكم أفضل‪.‬‬ ‫عبدالرزاق الداهش‬

‫بعد رفض حفتر توقيع اتفاق لوقف إطالق ‪:‬‬

‫أردوغان‪ ..‬اليمكن ألنقرة البقاء مكتوفة األيدي حيال ما يحدث في ليبيا‬ ‫الصباح – وكاالت‬ ‫هـــدد الرئيـــس التركـــي رجـــب طيـــب أردوغـــان الثالثاء‬ ‫بتلقيـــن حفتـــر درســـا إذا اســـتأنف هجماتـــه ضـــد حكومة‬ ‫الوفـــاق الوطنـــي ‪ ،‬وذلك بعـــد مغادرته موســـكو بدون توقيع‬ ‫اتفـــاق لوقـــف إطالق النـــار كان تفـــاوض حولـــه االثنين‪.‬‬ ‫ونقلـــت قناة فرنســـا ‪ 24‬عن أردوغـــان قوله في خطاب‬ ‫أمـــام نـــواب حزبـــه «لـــن نتـــردد أبدا فـــي تلقيـــن االنقالبي‬ ‫حفتـــر الـــدرس الـــذي يســـتحقه إذا واصـــل هجماتـــه ضد‬ ‫الحكومـــة الشـــرعية وضد أشـــقائنا فـــي ليبيا»‪.‬‬ ‫وقـــال الرئيس رجب طيـــب أردوغان إن حفتـــر فر هاربا‬ ‫مـــن موســـكو دون توقيـــع اتفـــاق وقـــف النـــار‪ ،‬مشـــيرا أن‬ ‫حكومـــة الوفاق تبنـــت موقفا بناء وتصالحيـــا في محادثات‬ ‫مو سكو ‪.‬‬ ‫وأكـــد الرئيـــس التركـــي أن حفتـــر وافق في بـــادئ األمر‬

‫فـــي موســـكو علـــى اتفـــاق الهدنـــة في ليبيـــا ثم فـــر هاربا‪،‬‬ ‫مشـــددا علـــى أن مســـؤولية توقيعـــه تقـــع علـــى الرئيـــس‬

‫جراء العواصف ‪:‬‬

‫الروســـي فالديميـــر بوتيـــن “وفريقـــه مـــن اآلن فصاعدا”‪.‬‬ ‫وتابـــع أردوغـــان أنـــه ال يمكـــن ألنقـــرة البقـــاء مكتوفـــة‬ ‫األيـــدي حيال ما يحـــدث في ليبيا‪ ،‬و”الذيـــن يلطخون ليبيا‬ ‫بالـــدم والنـــار‪ ،‬يظهـــرون فـــي الوقت نفســـه حقدهـــم تجاه‬ ‫تركيـــا”‪ ..‬وشـــدد الرئيـــس التركـــي على أن بالده ال تســـعى‬ ‫للمغامرة في ســـوريا وليبيا والبحر المتوســـط‪ ،‬وأنه ليســـت‬ ‫لـــدى بالده طموحـــات إمبريالية على اإلطـــاق‪ ،‬وأن هدفها‬ ‫الوحيد هـــو “حماية حقوقنا وضمان مســـتقبلنا ومســـتقبل‬ ‫أشقائنا”‪.‬‬ ‫وأكد أردوغان أنه ســـيواصل مشاركته في مؤتمر السالم‬ ‫فـــي ليبيا المقـــرر عقده األحد في برلين‪ ،‬قائال «ســـنناقش‬ ‫هـــذه القضيـــة األحـــد فـــي مؤتمر برليـــن الذي ستشـــارك‬ ‫فيـــه إلـــى جانب تركيا‪ ،‬ألمانيا وفرنســـا وبريطانيا وروســـيا‬ ‫وإيطاليـــا ومصر والجزائـــر واإلمارات ‪.‬‬

‫ً‬ ‫‪ 11‬قتيال على األقل في جنوب والية تكساس‬

‫الصباح – وكاالت‬ ‫شـــخصا علـــى األقـــل خالل‬ ‫قُــــتل ‪11‬‬ ‫ً‬ ‫األيـــام األخيـــرة فـــي جنـــوب الواليـــات‬ ‫المتحـــدة التـــي تعرضـــت لعواصف عنيفة‬ ‫دمرت عشـــرات المنازل وقطعت الكهرباء‬ ‫عـــن آالف المنـــازل‪ ،‬وفـــق هيئـــة األرصاد‬ ‫الجويـــة األميركية التـــي أطلقت تحذيرات‬ ‫لعـــدة واليات فقد ضربـــت العواصف التي‬ ‫رافقتهـــا ريـــاح قوية عـــدة مناطـــق جنوب‬ ‫البـــاد منـــذ الجمعـــة ‪ ،‬ويتوقـــع أن تنتقل‬ ‫باتجـــاه الشـــرق والشـــمال‪ ،‬األحد ‪.‬‬ ‫وقالـــت الســـلطات المحليـــة إن مـــن‬ ‫بيـــن القتلـــى شـــرطيا ورجـــل إطفـــاء‬ ‫صدمتهما ســـيارة في والية تكســـاس أثناء‬

‫اســـتجابتهما التصـــاالت بشـــأن حـــوادث‬ ‫طرقـــات‪ ،‬و ُعــــثر علـــى زوجيـــن متوفييـــن‬ ‫بجانـــب منزلهمـــا المتنقـــل الـــذي دمرتـــه‬ ‫العاصفـــة فـــي واليـــة لويزيانـــا ‪ ..‬وقـــال‬ ‫دافيس عبـــر قناة تلفزيونية محلية إن «كل‬ ‫رأســـا على عقـــب‪ ،‬الحطام‬ ‫شـــيء مقلوب ً‬ ‫فـــي كل مكان‪ ،‬هـــذا محزن»‪ ،‬و ُعــــثر على‬ ‫ثالثـــة قتلـــى فـــي واليـــة أالباما الســـبت‪،‬‬ ‫وبـــث تلفزيـــون محلي صور منـــازل مدمرة‬ ‫وخطـــوط كهربـــاء مقطوعة‪ ..‬وحـــرم أكثر‬ ‫مـــن ‪ 200‬ألـــف شـــخص مـــن الكهربـــاء‬ ‫صبـــاح األحد‪ ،‬وأشـــارت الصحافة إلى أن‬ ‫واليتـــي كارولينا الشـــمالية وأالباما األكثر‬ ‫تضر ًر ا ‪.‬‬

‫قبيل مؤتمر برلين ‪:‬‬

‫بوتين يبحث في اتصال هاتفي مع‬ ‫ميركل تحضيرات مؤتمر برلين‬

‫الصباح – وكاالت‬ ‫بحث الرئيس الروســـي فالديميـــر بوتين في اتصال‬ ‫هاتفـــي مـــع المستشـــارة األلمانيـــة أنغيـــا ميـــركل‬ ‫التحضيـــرات الخاصـــة بمؤتمـــر برليـــن حـــول ليبيا ‪.‬‬ ‫وأطلـــع بوتين ميـــركل على ما جرى فـــي المحادثات‬ ‫التي شـــهدتها موسكو بشـــأن وقف إطالق النار‪ ،‬حسب‬ ‫بيـــان الكرملين على موقعـــه اإللكتروني‪ ،‬اإلثنين‪.‬‬ ‫ووقـــع وفـــد حكومة الوفـــاق برئاســـة فائز الســـراج‬ ‫علـــى وثيقـــة وقـــف إطالق النـــار‪ ،‬بينمـــا غـــادر خليفة‬ ‫حفتـــر العاصمـــة الروســـية دون التوقيع عليها‪ ،‬حســـب‬ ‫وزارة الخارجيـــة الروســـية‪.‬‬ ‫وعقـــب وزيـــر الخارجية الروســـي ســـيرغي الفروف‬ ‫علـــى مســـار محادثـــات موســـكو‪ ،‬قائـــاً إنـــه «لـــم يتم‬ ‫تحقيق نتيجة نهائية حتى اآلن»‪ ،‬لكن روســـيا ســـتواصل‬ ‫جهودهـــا للتوصـــل إلى اتفـــاق لوقف إطـــاق النار‪.‬‬ ‫وصـــرح الناطق باســـم الحكومـــة األلمانية‪ ،‬ســـتيفن‬ ‫ســـايبرت‪ ،‬بـــأن مؤتمـــر برليـــن ســـيضم طرفـــي النزاع‬ ‫والـــدول الفاعلـــة‪ ،‬مضي ًفـــا أن «التحضيـــرات للمؤتمر‬ ‫جاريـــة‪ ،‬ويجب أن يعقد هنا فـــي برلين في كل األحوال‬ ‫فـــي ينايـــر»‪ ،‬وأشـــار إلـــى أنـــه قد يجـــري يـــوم األحد‬ ‫ا لمقبل ‪.‬‬


‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫‪3‬‬

‫‪WWW. alsabaah.ly‬‬

‫الموافق ‪ 15‬يناي ــر ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫أخبار و تقارير‬

‫السن ــة األولى‬

‫بدعوة مــن المستشــارة األلمانية‬

‫رئيس المجلس الرئاسي يشارك‬ ‫في مؤتمر برلين األحد القادم‬

‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أهم بنود مسودة اتفاق موسكو‬

‫الصبــاح – وكاالت‬ ‫تضمنــت مســودة اتفــاق وقــف إطــاق النــار‬ ‫التــي وقعهــا عــن جانــب حكومــة الوفــاق‬ ‫الوطنــي رئيــس المجلــس الرئاســي « فائــز‬ ‫الســراج « ورئيــس المجلــس األعلــى للدولــة‬ ‫« خالــد المشــري « ورفــض توقيعهــا خليفــة‬ ‫حفتــر‪ ،‬ورئيــس مجلــس النــواب طبــرق عقيلــة‬ ‫صالــح العديــد مــن البنــود التــي برعايــة‬ ‫تركيــة روســية ‪.‬‬ ‫ونصــت المســودة التــي نشــرتها العديــد‬ ‫مــن وســائل اإلعــام والمواقــع اإلعالميــة‬

‫علــى التأكيــد علــى وحــدة ليبيــا وأنــه‬ ‫ال يوجــد حــل عســكري لألزمــة الليبيــة‬ ‫والتأكيــد علــى مكافحــة اإلرهــاب واالتجــار‬ ‫بالبشــر ‪ ،‬والتأكيــد علــى وقــف إطــاق النــار‬ ‫الــذي بــدأ الســاعة صفــر مــن يــوم األحــد‬ ‫‪ 12‬ينايــر‪.‬‬ ‫ تحديــد نقــاط التمــاس بيــن القــوات‬‫المتحاربــة التــي مــن شــأنها اســتدامة وقــف‬ ‫إطــاق النــار مدعومــة باإلجــراءات الالزمــة‬ ‫الســتقرار الوضــع علــى األرض وعــودة الحيــاة‬ ‫الطبيعيــة لطرابلــس والمــدن األخــرى وإنهــاء‬

‫االعتــداءات والتهدئــة المتســقة علــى طــول‬ ‫خطــوط المواجهــة‪.‬‬ ‫ضمــان وصــول كل المســاعدات اإلنســانية‬ ‫وتوزيعهــا علــى المحتاجيــن‪.‬‬ ‫ اختيــار (‪ )5 + 5‬كلجنــة عســكرية‬‫مــن الطرفيــن ‪ ،‬كمــا جــاء فــي مقتــرح بعثــة‬ ‫الدعــم األمميــة للعمــل علــى تحديــد خطــوط‬ ‫التمــاس بيــن قــوات الطرفيــن‪ ،‬ومراقبــة‬ ‫تنفيــذ وقــف إطــاق النــار‪ ،‬وضمــان اســتدامة‬ ‫وقــف إطــاق النــار‪.‬‬ ‫‪ -‬اختيــار ممثليــن للمشــاركة فــي الجوانــب‬

‫االقتصاديــة والسياســية واألمنيــة والحــوار‬ ‫السياســي وفــق مــا جــاء فــي برنامــج بعثــة‬ ‫األمــم المتحــدة للدعــم‪.‬‬ ‫ تشــكيل لجنــة مهمتهــا وضــع تصــور‬‫للحــوار الليبــي الليبــي مــن خــال التفــاوض‬ ‫كذلــك أســاليب عمــل التســوية السياســية‪،‬‬ ‫والحلــول للمشــاكل اإلنســانية‪ ،‬وإعــادة‬ ‫االنتعــاش لالقتصــاد الليبــي‪.‬‬ ‫ تعقــد المجموعــات أول اجتماعاتهــا‬‫فــي موســكو‪.‬‬

‫وكاالت األنباء األقوى في العالم؟‬ ‫الصبــاح – وكاالت‬ ‫فضــل زعمــاء العالــم اإلدالء‬ ‫لطالمــا‬ ‫ّ‬ ‫بتصريحــات وإجــراء مقابــات مــع وكاالت‬ ‫األنبــاء الكبــرى‪ ،‬حتــى وإن كان األمــر‬ ‫يتعلــق بشــأن داخلــي‪ ..‬وقــد حــذرت تقاريــر‬ ‫األمــم المتحــدة مــن هيمنــة تلــك الــوكاالت‬ ‫الكبــرى وخطــورة الفجــوة اإلعالميــة التــي‬ ‫تزيــد الهــوة بيــن بــاد الشــمال الغنــي‬ ‫والجنــوب الفقيــر‪ ،‬مــا يولــد آثــارا اقتصاديــة‬ ‫واجتماعيــة وسياســية ضــارة ومــن بيــن‬ ‫هــذه الــوكاالت ‪:‬‬ ‫وكالة أسوشــيتد برس ‪AP‬‬ ‫ترجــع أصولهــا إلــى عــام ‪ ،1848‬حيــث‬ ‫قدمــت نفســها ألوروبــا كمؤسســة غيــر‬ ‫عاديــة باســم الجمعيــة التعاونيــة ألصحــاب‬ ‫الصحــف‪ ،‬واكتســبت بالتدريــج صفتهــا‬ ‫العموميــة لــكل البــاد والتــي احتكــرت فيمــا‬ ‫بعــد العمــل اإلعالمــي واإلخبــاري فــي كل‬ ‫الواليــات المتحــدة األمريكيــة‪.‬‬ ‫رويتــرز البريطانية‬ ‫تعــد وكالــة رويتــرز مــن أكبــر الــوكاالت‬ ‫العالميــة فــي مجــال األخبــار والمعلومــات‪،‬‬ ‫أسســها األلمانــي يوليــوس رويتــر فــي عــام‬ ‫‪ 1851‬فــي لنــدن‪ ،‬وتشــرف علــى إدارتهــا ‪4‬‬ ‫جمعيــات لالتحــادات الصحفيــة‪.‬‬ ‫وكالــة الصحافة الفرنســية ‪AFP‬‬ ‫تعــد هــذه الوكالــة امتــدادا لوكالــة هافــاس‬ ‫التــي تأسســت عــام ‪ 1835‬واســتمرت حتــى‬ ‫الحــرب العالميــة الثانيــة‪ ،‬وعــاودت نشــاطها‬ ‫بعــد أن تحــررت فرنســا مــن ســيطرة ألمانيــا‬ ‫فــي ‪ ..1944‬وكانــت مدعومــة مــن قبــل‬ ‫الحكومــة الفرنســية‪ ،‬إال أنهــا اســتقلت كليــا‬ ‫فــي ‪.1957‬‬ ‫وكالة تاس الروســية‬ ‫احتفلــت مؤخــرا بالعيــد ‪ 110‬علــى‬ ‫تأسيســها‪ ،‬وأعلنــت عودتهــا إلــى اســتخدام‬ ‫تســميتها التاريخيــة «تــاس»‪ ،‬واعتمادهــا‬ ‫العالمــة التجاريــة الجديــدة فــي اإلنترنــت‬ ‫والطباعــة ومــواد الدعايــة‪.‬‬ ‫تمتلــك أكبــر شــبكة إعالميــة بيــن وكاالت‬ ‫األنبــاء الروســية ولديهــا ‪ 70‬مركــزا ومكتبــا‬ ‫فــي المناطــق الروســية و‪ 68‬مكتبــا تمثيليــا‬ ‫فــي ‪ 63‬بلــدا‪.‬‬

‫الصبــاح ‪ /‬وكاالت‬ ‫تلقــى الســيد فائــز الســراج رئيــس المجلــس الرئاســي دعــوة مــن‬ ‫وزارة الخارجيــة األلمانيــة لحضــور المؤتمــر الدولــي المزمــع عقــده‬ ‫فــي برليــن األحــد المقبــل حــول األزمــة الليبيــة‪.‬‬ ‫وأوضــح مجلــس الــوزراء األلماني‪ ،‬فــي بيــان‪ ،‬أن المستشــارة أنجيــا‬ ‫ميــركل قــررت‪ ،‬بعــد تنســيق مع‪ ‬األميــن العــام لألمــم المتحــدة‪ ،‬دعــوة‬ ‫الســيد فائــز الســراج لحضــور المؤتمــر الــذي ســيجرى بمشــاركة‬ ‫روســيا والواليــات المتحــدة والصيــن وبريطانيــا وإيطاليــا وفرنســا‬ ‫وتركيــا ومصــر والجزائــر واإلمــارات العربيــة المتحــدة وجمهوريــة‬ ‫الكونغــو‪ ،‬إضافــة إلــى ممثليــن عــن األمــم المتحــدة واالتحــاد األوروبــي‬ ‫واالتحــاد اإلفريقــي وجامعــة الــدول العربيــة‪.‬‬ ‫وكانــت الحكومــة األلمانيــة أعلنــت اإلثنيــن أن مؤتمــر برليــن ســيعقد‬ ‫فــي كل األحــوال فــي ينايــر»‪ ،‬مشــيرة إلــى التاســع عشــر مــن ينايــر‬ ‫كموعــد النعقــاده‪.‬‬ ‫يذكــر أن وقفــا إلطــاق النــار أعلــن منتصــف ليلــة األحــد الماضــي‬ ‫تلبيــة لدعــوة مشــتركة مــن الرئيــس التركــي رجــب طيــب أردوغــان‪،‬‬ ‫ونظيــره الروســي فالديميــر بوتيــن‪.‬‬ ‫وتلــى ذلــك مفاوضــات حــول اتفــاق دائــم إلنهــاء العمليــات القتاليــة‬ ‫فــي موســكو أمــس األول‪ ،‬لكنــه انتهــى دون التوصــل التفــاق ‪ ،‬بعــد‬ ‫مغــادرة الوفــد الممثــل للقــوات المعتديــة دون التوقيــع علــى بنــوده‪.‬‬

‫وزارة الدفاع الروسية ‪ :‬وقف إطالق‬ ‫سار إلى أجل غير محدد‬ ‫النار في ليبيا ٍ‬

‫ما حجم الوجود العسكري األمريكي الميداني في إفريقيا؟‬ ‫الصبــاح – وكاالت‬ ‫صــرح مســؤول عســكري بــارز فــي‬ ‫واشــنطن أن الواليــات المتحــدة ترغــب‬ ‫فــي خفــض وجودهــا العســكري فــي‬ ‫إفريقيــا‪ ،‬فيمــا تســتضيف فرنســا رؤســاء‬ ‫دول مجموعــة الســاحل الخمــس فــي إطــار‬ ‫مســاعيها لتعزيــز القتــال ضــد الجهادييــن‬ ‫فــي المنطقــة‪ ..‬وصــرح رئيــس هيئــة األركان‬ ‫المشــتركة الجنــرال مــارك ميلــي‪ ،‬أنــه «يمكــن‬ ‫خفــض المــوارد وبعــد ذلــك نقلهــا أمــا لزيــادة‬ ‫اســتعداد القــوة فــي أميــركا القاريــة أو إلــى‬ ‫منطقــة المحيــط الهــادئ»‪.‬‬ ‫وترغــب واشــنطن فــي خفــض عــدد جنودهــا‬

‫المنتشــرين فــي إفريقيــا خــال الســنوات‬ ‫القليلــة المقبلــة للتركيــز بشــكل أكبــر علــى‬ ‫مواجهــة تهديــدات روســيا والصيــن‪.‬‬ ‫وينتشــر نحــو ســبعة آالف عنصــر مــن‬ ‫القــوات الخاصــة فــي مناوبــات فــي إفريقيــا‬ ‫للقيــام بعمليــات مشــتركة مــع قــوات محليــة‬ ‫ضــد الجهادييــن خصوصــا فــي الصومــال‪.‬‬ ‫ويقــوم ‪ 2000‬جنــدي آخريــن بمهمــات‬ ‫تدريــب فــي نحــو ‪ 40‬بلــد اً إفريقيــا ويشــاركون‬ ‫فــي عمليــات مشــتركة مــع قــوة «برخــان»‬ ‫الفرنســية فــي مالي‪،‬حيــث يوفــرون لهــا‬ ‫المســاعدات اللوجســتية‪ ..‬وبيــن الخيــارات‬ ‫إغــاق قاعــدة طائــرات مســيرة فــي أغاديــز‬

‫شــمال النيجــر التــي توفــر للواليــات المتحــدة‬ ‫قــدرات اســتطالع كبيــرة فــي الســاحل‪ ،‬إال أن‬ ‫كلفتهــا تقــدر بنحــو ‪ 100‬مليــون دوالر‪.‬‬ ‫وقــال ميلــي أنــه لــم يتــم اتخــاذ قــرارات‬ ‫بعــد‪ ،‬مؤكــدا أن واشــنطن لــن تنســحب مــن‬ ‫إفريقيــا بشــكل كامــل‪ ،‬موضحــا أن «تقليــص‬ ‫عــدد الجنــود ال يعنــي صفــر اً»‪.‬‬ ‫إال أن المســؤولين الفرنســيين يشــعرون‬ ‫بالقلــق‪ ،‬حيــث ذكــر مصــدر فــي الرئاســة‬ ‫أن الواليــات المتحــدة قدمــت مســاهمات‬ ‫«ال يمكــن تعويضهــا» لعمليــات الســاحل‬ ‫خصوصــا فــي مجــال االســتطالع وتزويــد‬ ‫الطائــرات بالوقــود جــوا‪.‬‬

‫الصبــاح ‪ /‬وكاالت‬ ‫أعلنــت وزارة الدفــاع الروســية‪ ،‬أن وقــف إطــاق النــار فــي ليبيــا‬ ‫ســاريا إلــى أجــل غيــر محــدد رغــم رفــض الطــرف المعتــدي‬ ‫يبقــى‬ ‫ً‬ ‫توقيــع اتفــاق رســمي‪ ،‬وإعالنــه حاجتــه إلــى «يوميــن» إضافييــن‬ ‫لدراســته‪.‬‬ ‫وأكــدت الــوزارة فــي بيــان لهــا أن اجتمــاع موســكو‪ ،‬الــذي ُعـــقد أمــس‬ ‫األول بيــن األطــراف الليبيــة‪ ،‬أفضــى إلــى «التوصــل التفــاق مبدئــي بيــن‬ ‫األطــراف المتنافســة لإلبقــاء علــى وقــف إطــاق النــار وتمديــده الــى‬ ‫أجــل غيــر محــدد»‪.‬‬ ‫كمــا لفــت البيــان إلــى أن التوصــل إلــى هدنــة لوقــف إطــاق النــار‬ ‫يوفــر ظروفــا ً أفضــل لعقــد مؤتمــر برليــن حــول ليبيــا‪.‬‬

‫الديموقراطيون يجتمعون تمهيدا لمحاكمة ترامب في مجلس الشيوخ‬ ‫الصبــاح – وكاالت‬ ‫تنظــم رئيســة مجلــس النــواب األميركــي نانســي‬ ‫بيلوســي اجتماعــا للديموقراطييــن الثالثــاء‬ ‫تمهيــدا إلحالــة مادتــي عــزل الرئيــس دونالــد‬ ‫ترامــب إلــى مجلــس الشــيوخ‪ ،‬مــا ينــذر بمحاكمتــه‬ ‫الوشــيكة بتهمتــي اســتغالل الســلطة وعرقلــة عمــل‬ ‫الكونغــرس‪ ..‬وتجــري بيلوســي النائبــة عــن واليــة‬ ‫كاليفورنيــا محادثــات فــي مجلــس النــواب فــي‬ ‫اجتمــاع مغلــق مــع أعضــاء غالبيتهــا الديموقراطيــة‬ ‫لتحديــد إجــراءات آليــة العــزل التاريخيــة وجدولهــا‬ ‫الزمنــي‪.‬‬ ‫كذلــك ســيتم خــال االجتمــاع تعييــن النــواب‬ ‫الذيــن ســيكلفون االدعــاء خــال محاكمــة الرئيــس‬ ‫الجمهــوري بعدمــا صــوت مجلــس النــواب فــي ‪18‬‬ ‫ديســمبر علــى عزلــه‪ ،‬بتهمــة اســتغالل النفــوذ‬ ‫لممارســته ضغوطــا علــى أوكرانيــا بهــدف دفعهــا‬ ‫علــى التحقيــق بشــأن منافســه المحتمــل فــي‬

‫انتخابــات ‪ 2020‬جــو بايــدن‪ ،‬وعرقلــة تحقيــق‬ ‫الحــق فــي هــذا الشــأن فــي الكونغــرس‪.‬‬ ‫وســيتم بعــد ذلــك التصويــت علــى القــرارات‬ ‫التــي ســتصدر عــن هــذه المحادثــات‪ ،‬خــال‬ ‫اجتمــاع موســع قــد يعقــده مجلــس النــواب فــي‬ ‫أعقــاب لقــاء الديموقراطييــن‪.‬‬ ‫وعندهــا يشــرع البــاب لبــدء محاكمــة ترامــب‪،‬‬ ‫ثالــث رئيــس يتعــرض لهــذه اآلليــة فــي تاريــخ‬ ‫الواليــات المتحــدة‪.‬‬ ‫وأبــدى زعيــم الغالبيــة الجمهوريــة فــي مجلــس‬ ‫الشــيوخ ميتــش ماكونــل اســتعداده للتحــرك‬ ‫بســرعة‪ ،‬وهــو ال يخفــي نيتــه فــي تبرئــة ترامــب‪.‬‬ ‫وصــرح اإلثنيــن فــي مجلــس الشــيوخ أن «مجلــس‬ ‫النــواب ألحــق مــا يكفــي مــن الضــرر‪ ،‬مجلــس‬ ‫الشــيوخ جاهــز لتحمــل مســؤولياته»‪.‬‬ ‫وقــال الســناتور الجمهــوري جــون كورنيــن لموقــع‬ ‫«بوليتيكــو» إنــه يتوقــع اســتدعاءه اعتبــارا مــن‬

‫الثالثــاء إلجــراء المحاكمــة‪.‬‬ ‫وبحســب قواعــد عمــل مجلــس الشــيوخ‪ ،‬تبــدأ‬ ‫المحاكمــة مــع دخــول فريــق المدعيــن العاميــن مــن‬ ‫مجلــس النــواب إلــى أروقــة الكابيتــول لاللتحــاق‬ ‫بمجلــس الشــيوخ وتــاوة االتهاميــن الموجهيــن إلــى‬ ‫ترامــب واللذيــن أديــا إلــى التصويــت علــى عزلــه‬ ‫فــي مجلــس النــواب‪ ..‬وبعــد ذلــك يقســم رئيــس‬ ‫المحكمــة العليــا األميركيــة جــون روبرتــس المكلــف‬ ‫بموجــب الدســتور اإلشــراف علــى المــداوالت‪،‬‬ ‫علــى لــزوم «عــدم االنحيــاز»‪ ،‬ثــم يــؤدي أعضــاء‬ ‫مجلــس الشــيوخ المئــة اليميــن أمامــه ليكونــوا‬ ‫قضــاة ومحلفيــن فــي المحاكمــة‪.‬‬ ‫واتهــم مجلــس النــواب ترامــب بـ»اســتغالل‬ ‫الســلطة» و»عرقلــة عمــل الكونغــرس» فــي عمليــة‬ ‫تصويــت جــرت فــي ديســمبر وأظهــرت انقســام‬ ‫النــواب بشــكل تــام علــى أســاس االنتمــاء الحزبــي‪.‬‬ ‫وأرجــأت نانســي بيلوســي إحالــة التهمتيــن‬

‫إلــى مجلــس الشــيوخ ســعيا النتــزاع ضمانــات‬ ‫حــول حصــول محاكمــة «منصفــة»‪ ،‬وطلــب‬ ‫الديموقراطيــون خصوصــا مــن ماكونيــل اســتدعاء‬ ‫عــدد مــن مستشــاري ترامــب لالســتماع إلــى‬ ‫إفاداتهــم بعدمــا منعهــم البيــت األبيــض مــن‬ ‫المثــول أمــام مجلــس النــواب‪.‬‬ ‫لكــن ماكونيــل رد بالقــول «هــذا الرهــان الغريــب‬ ‫لــم يفــض إلــى شــيء» لكنــه أثبــت بحســبه أن‬ ‫التحقيــق فــي مجلــس النــواب كان «متســرعا‬ ‫وضعيفــا وغيــر كامــل»‪ ،‬مرجئــا مســألة الشــهود‬ ‫إلــى تاريــخ الحــق‪ ..‬ومــن غيــر المتوقــع التوصــل‬ ‫إلــى تســوية حــول هــذا الموضــوع فــي ظــل األجــواء‬ ‫المتوتــرة فــي الكونغــرس‪.‬‬ ‫ويــدرك الديموقراطيــون الذيــن ال يشــغلون‬ ‫ســوى ‪ 47‬مقعــدا مــن أصــل مئــة فــي مجلــس‬ ‫الشــيوخ أنهــم ال يحظــون بــأي فرصــة فــي التوصــل‬ ‫إلــى عــزل الرئيــس الــذي يتطلــب غالبيــة الثلثيــن‪.‬‬

‫لكنهــم يأملــون فــي أن تبــرز المحاكمــة معلومــات‬ ‫محرجــة لترامــب‪ .‬وأقــر زعيمهــم فــي مجلــس‬ ‫الشــيوخ تشــاك شــومر اإلثنيــن بــأن «المحاكمــة فــي‬ ‫مجلــس الشــيوخ ســتتحول إلــى مهزلــة‪ ،‬اجتماعــا‬ ‫متلفــزا مــن أجــل محاكمــة وهميــة»‪.‬‬ ‫وصــوت الديموقراطيــون علــى عــزل ترامــب‬ ‫التهامــه فــي مجلــس النــواب باســتخدام وســائل‬ ‫الدولــة مــن أجــل الضغــط علــى أوكرانيــا لتعلــن‬ ‫فتــح تحقيــق حــول جــو بايــدن الــذي قــد يواجهــه‬ ‫فــي انتخابــات نوفمبــر‪.‬‬ ‫وأخــذوا عليــه تجميــد مســاعدة عســكرية‬ ‫أساســية لهــذا البلــد الــذي يخــوض نزاعــا مســلحا‬ ‫تشــارك فيــه روســيا‪ ،‬مــن أجــل تحقيــق هدفــه‪.‬‬ ‫أمــا الجمهوريــون المتحــدون حــول الرئيــس‪،‬‬ ‫فينــددون بـ»حــرب شــعواء» يشــنها الديموقراطيــون‬ ‫عليــه‪ ،‬معتبريــن أن خصومهــم لــم يتخطــوا الهزيمــة‬ ‫التــي ألحقهــا بهــم فــي انتخابــات ‪.2016‬‬


‫‪2‬‬ ‫شؤون محليــة‬

‫‪WWW.ALSABAAH.LY‬‬

‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫الموافق ‪ 15‬يناي ــر ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫أمن السواحل تتسلم زورقين‬

‫صرحــت وزارة الداخليــة أنهــا تســتعد لتســلم زورقيــن تابعيــن إلدارة أمــن‬ ‫السواحل بعد إســـتكمال صـــيانتهما في إيطاليا‪.‬‬ ‫وذكــر موقــع الــوزارة االلكترونــي أن إجتمــاع عقــده مديــر اإلدارة العامــة‬ ‫ألمــن الســواحل عميــد «محمــد النويصــري» بـالـــمندوب األمـــني بـالـــسفارة‬ ‫اإليـطالـــية أنطونيــو فاتجــوزو‪ ،‬بحضــور فـــنيين وتـــقنيين بـــاإلدارة الـعـــامة‬

‫ألمـــن الـــسواحل‪ ،‬تــم خاللــه مناقشــة آليــة تســليم الـــزورقين ‪301 ، 300‬‬

‫إلدارة أمــن الســواحل‪.‬‬ ‫يذكــر أن صيانــة هــذه الــزوارق تأتــي تنفيــذا التفاقيــة تطويــر التعــاون‬ ‫الثنائــي بيــن البلديــن فــي مواجهــة ظاهــرة الهجــرة غير الشــرعية ومعاهدة‬ ‫الصداقــة والشــراكة والتعــاون الليبيــة اإليطاليــة‪.‬‬

‫الصحارى عين زارة‬ ‫يستقبل صكوك‬ ‫النازحين‬

‫إدارة الخدمات الصحية مصراته‬

‫تشغيل وحدة غسيل الكلى‬ ‫بالمركز الصحي المحجوب‬

‫ناقــش اجتمــاع ضــم إدارة الخدمــات‬ ‫ى‬ ‫الصحيــة مصراتــه ومركــز غســيل الكل ـ ‪‪‬‬ ‫‬ســبل تشــغيل وحــدة غســيل الكلــى‬ ‫بالمركــز الصحــي المحجــوب‪ ،‬خــال‬ ‫اجتمــاع ترأســه محمــد التومــي عضــو‬ ‫المجلــس رئيــس اللجنــة الدائمــة للصحــة‬ ‫بالبلديــة‪.‬‬ ‫كمــا بحــث المجتمعون‪ ،‬ومنهــم الدكتور‬

‫مفتــاح الغيرانــي مديــر عــام المركــز‪،‬‬ ‫ومحمــد شــابه مديــر مكتــب الرعايــة‬ ‫الصحيــة األوليــة بــإدارة الخدمــات‬ ‫الصحيــة‪ ،‬تزويــد المركــز بمعــدات‬ ‫التشــغيل ‪ ،‬و االتفــاق علــى آليــة العمــل‪،‬‬ ‫وطــرح كل الخيــارات والبدائــل المتاحــة‬ ‫بمــا يضمــن تقديــم الخدمــات المطلوبــة‬ ‫للمواطــن‬

‫بيان للمركزي‪:‬‬ ‫نشــر مصــرف الصحــاري عيــن زارة‬ ‫بمدينــة طرابلــس علــى صفحتــه الرســمية‬ ‫بموقــع «فيســبوكى إعالنــا ً يفيــد ببــدء‬ ‫تســلم الصكــوك للنازحيــن الذيــن يملكــون‬ ‫حســابات لــدى الفــرع‪ ،‬بعــد اتفاقــه مع لجنة‬ ‫األزمــة بالبلديــة‪.‬‬ ‫وحــدد المصــرف نقــاط ثالثــة الليــة‬ ‫الصــرف هــي‪ :‬أن ال تتجــاوز قيمــة الصــك‬ ‫‪ 3000‬دينــار ليبــي ‪ ،‬صــورة مــن جــواز‬ ‫ســفر لصاحــب الحســاب مرفقــة بالصــك‬ ‫والحضــور الشــخصي لصاحــب الحســاب ‪،‬‬ ‫علــى أن تســلم الصكــوك شــخصيا للموظف‬ ‫المختــص بذلــك‪ ،‬وأرفقــت إعالنهــا بالرقــم‬ ‫(‪ )0912216020‬المخصــص الســتقبال‬ ‫المكامــات بهــذا الشــأن‪.‬‬

‫األربعاء‬ ‫الفجر ‪06 : 41‬‬ ‫الشروق ‪08 : 09‬‬ ‫الظهر ‪01 : 20‬‬ ‫العصر ‪04 : 03‬‬ ‫المغرب ‪06 : 26‬‬ ‫العشاء ‪07 : 51‬‬

‫« ‪ » 24.51‬مليار دينار قيمة اإلنفاق‬ ‫الحكومي على المرتبات العام الماضي‬

‫الصباح ‪ /‬وكاالت‬ ‫أظهــرت بيانــات صــادرة عــن مصــرف ليبيــا المركــزي أن‬ ‫قيمــة اإلنفــاق الحكومــي علــى المرتبــات «البــاب األول» خــال‬ ‫العــام الماضــي بلغــت ‪ 24.51‬مليــار دينــار‪ ،‬فيمــا بلــغ مــا ت ـ ّم‬ ‫صرفــه علــى البــاب الثانــي «التســييرية» ‪ 9.429‬مليــار دينــار‬ ‫خــال الفتــرة مــن ‪ 1‬ينايــر إلــى ‪ 31‬ديســمبر ‪.2019‬‬ ‫وأوضــح بيــان للمصــرف عــن اإليــراد واإلنفــاق فــي العــام‬ ‫الماضــي أن اإلنفــاق عــن التنميــة بلــغ ‪362‬مليــون دينــار‬

‫بنســبة ‪.‬ % 10‬‬ ‫وفيمــا يخــص اإلنفــاق‪ ،‬كشــف البيــان‬ أن المداخيــل‬ ‫النفطيــة لعــام ‪ 2019‬وصلــت لـــ‪ 31.39‬مليــار دينــارا‬ ‫بفائــض قــدره ‪ 4.99‬مليــار‪ ،‬فيمــا وصــل فائــض‬ ‫إيــرادات رســوم بيــع النقــد األجنبــي ‪ 7‪.‬647‬مليــاراً‪،‬‬ ‫وســجلت إيــرادات الضرائــب‪ ،‬الجمــارك‪ ،‬االتصــاالت بيــع‬ ‫المحروقــات بالســوق المحلــي ‪ ،‬رســم الخدمــات عجــزاً بلــغ‬ ‫فــي إجمالــه ‪ 2‪.‬07‬مليــار دينــار‪.‬‬

‫وزارة التعليم‪ ..‬مناقشة خطة الوزارة الخاصة باالحتياطي العام‬

‫كتبت‪ :‬زهرة برقان‬ ‫فــي مقــر وزارة التعليــم بالهانــي عقــد‬ ‫فــي االســبوع الماضــي اجتمــاع برئاســة‬ ‫وكيــل وزارة التعليــم الســيد عــادل جمعــة‬ ‫ومديــر ادارة االحتيــاط العــام الدكتــور‬ ‫ابوبكــر الهاشــمي وعــدد مــن مديــري‬ ‫االدارات والمهتميــن بالعمليــة التعليميــة‬ ‫وقــد تــم مناقشــة خطــة الــوزارة الخاصــة‬ ‫باالحتيــاط العــام‬ ‫وفــي اتصــال مــع الدكتــور أبوبكــر‬ ‫الهاشــمي مديــر ادارة االحتيــاط العــام‬ ‫افادنــا ان االدارة تســعى لتطبيــق‬ ‫المــاك الوظيفــي فــي المؤسســات‬ ‫التعليميــة كافــة واضــاف نحــن اشــتغلنا‬ ‫علــى الضوابــط ووفــق الشــروط والــكادر‬ ‫الفنــي للمــاك بالتعــاون مــع االدارات‬ ‫المختصــة بالــوزارة مثــل ادارة التعليــم‬ ‫االساســي والتعليــم الثانــوي وادارة‬

‫المعلومــات والتوثيــق ومصلحــة التفتيش‬ ‫التربــوي التــي اشــرفت اشــرافا مباشــر‬ ‫علــى تنفيــد الشــروط والضوابــط وايضــا‬ ‫اســتعنا بمستشــاري الــوزارة حتــي يكــون‬ ‫لدينــا مــاك وظيفــي مثالــي هــدا العــام‬ ‫يخــدم تطلعاتنــا فــي جملــة مــن البرامــج‬ ‫التــي تســعى الــوزارة لتحقيقهــا ‪.‬‬ ‫واضــاف نحــن قمنــا كادارة احتيــاط‬ ‫عــام او لجنــة مكلفــة بتســلم المــاك‬ ‫الوظيفــي لـــ‪ 42‬مراقبــة تعليميــة‬ ‫اعتمدنــا منهــا ‪ 5‬مراقبــات وهــي جاهــزة‬ ‫لعرضهــا واعتمادهــا مــن الســيد الوزيــر‬ ‫بشــكل نهائــي ومازالــت ‪ 33‬مراقبــة لــم‬ ‫يصلنــا مالكهــا تواصلنــا معهــم بشــكل‬ ‫مباشــر جــل تلــك المراقبــات اوعــزت‬ ‫التاخيرللعــدد الكبيــر فــي المؤسســات‬ ‫التعليميــة الــذي وصــل البعــض‬ ‫لـ‪100‬مؤسســة واكثــر وكهــم حســب‬

‫د‪ .‬أبوبكر الهاشمى‬ ‫تواصلــي معهــم شــخصيا وحســب‬ ‫الموقــف ان نســبة االنجــاز لديهــم ‪% 70‬‬ ‫وفــي النهايــة تقــدم الدكتــور الهاشــمي‬

‫رئاسة جديدة لهيئة الموارد المائية‬ ‫يوميـة شاملـة تصـدر عـن‬ ‫هيئـة دعـم وتشجيـع الصحـافـة‬ ‫مديرا التحرير‬ ‫فتحية حسن الجديدي‬ ‫كمال رمضان الدريك‬ ‫رؤساء األقسام‬ ‫محليات ‪ ..‬طارق بريدعة‬ ‫السياسي ‪..‬عبدالباسط أبودية‬ ‫سكرتير التحرير‬ ‫منتصر بشير الشريف‬ ‫المدير الفني‬ ‫صبري الهادي المهيدوي‬ ‫المدير الفني المساعد‬ ‫محمد الفزاني‬ ‫السكرتير الفني‬ ‫مناف بن دلة‬

‫البريد االلكتروني‬ ‫‪WWW. ALSABAAH.LY‬‬ ‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫العنوان‬

‫شارع ‪ ١٧‬فبراير ‪ -‬الجمهورية سابقًا‬

‫دورة تدريبية لموظفي‬ ‫السياحة ببني وليد‬

‫شــهدت رئاســة الهيئــة العامــة للمــوارد المائيــة‬ ‫مراســم تســليم وتســلم رئاســة الهيئــة العامــة للمــوارد‬ ‫المائيــة بيــن الســيد عبداللــه الســني رئيــس مجلــس‬ ‫إدارة الهيئــة الســابق‪ ،‬ورئيــس إدارة الهيئــة الســيد عمــر‬ ‫ســالم وســط حضــور لفيــف مــن الشــخصيات ورئيــس‬ ‫وأعضــاء لجنــة التســليم و والتســلم وعــدد مــن مديــري‬ ‫اإلدارات بالهيئــة ‪ ..‬وجــاءت هــذه الخطــوة تأكيــدا علــى‬ ‫اســتمرار العمــل لتحقيــق اكبــر قــدر مــن االهــداف لدعــم‬ ‫كل المشــاريع التــى تطلقهــا الهيئــة‪.‬‬

‫بالشــكر لــكل المراقبــات وخاصــة‬ ‫التــي تحملــت مشــاق الطريــق وســلمت‬ ‫المــاك قبــل الموعــد المحــدد وشــكر‬ ‫كل االدارات التــي عملــت ليــا ونهــارا‬ ‫وخــارج الــدوام وايــام العطــات ليخــرج‬ ‫العمــل وفــق المطلــوب‬ ‫كمــا تــم يــوم الســبت الماضــي تســليم‬ ‫مــاكات كل مــن ‪:‬‬ ‫‪ 1‬مراقبة تعليم صبراتة‬ ‫‪ 2‬مراقبة تعليم ابوسليم‬ ‫‪ 3‬مراقبة تعليم تاجوراء‬ ‫‪ 4‬مراقبة تعليم صرمان‬ ‫‪ 5‬مراقبة تعليم الجديدة‬ ‫‪ 6‬مراقبة تعليم زلطن‬ ‫‪ 7‬مراقبة تعليم ككلة‬ ‫‪ 8‬مراقبة تعليم عين زارة‬ ‫‪ 9‬مراقبة تعليم العجيالت‬ ‫‪ 10‬مراقبة تعليم طرابلس المركز ‪.‬‬

‫انطلقت هذا األســبوع الدورة التدريبية‬ ‫األولــى بكليــة التقنيــة اإللكترونيــة فــي‬ ‫مدينــة بنــي وليــد تحــت إشــراف المكتــب‬ ‫الســياحي بالمدينة‪،‬بالتعــاون مــع أكاديميــة‬ ‫«ســيغما» للتعليــم والتدريــب ‪.‬‬

‫وتســتهدف هــذه الــدورة موظفــي‬ ‫القطــاع العــام اإللمــام باالتصــال ‪ ،‬ويخطط‬ ‫القائمــون عليهــا لجعــل المنخرطيــن فيهــا‬ ‫فاعليــن فــي إعــداد كتابــة المراســات‬ ‫والتقاريــر اإلداريــة‪.‬‬

‫افتتاح متنزه بري للطيور بتراغن‬ ‫أقيــم احتفــال بمدينــة تراغــن‬ ‫بمناســبة افتتــاح متنــزه نــور الحيــاة‬ ‫للطيــور‪ ،‬بحضــور أعضــاء المجلــس‬ ‫التســييري وعــدد مــن ممثلي مؤسســات‬ ‫المجتمــع المدنــي وأعيــان ومشــائخ‬ ‫المدينــة والمهتميــن بتربيــة الطيــور‪.‬‬ ‫وســجلت أولــى الزيــارات للمتنــزه‬

‫مــن أطفــال روضــة الســام ‪ ،‬فيمــا‬ ‫أعــرب بعــض الحاضريــن عــن‬ ‫ســرورهم لتدشــين المتنــزه ‪ ،‬الــذي‬ ‫قــدم إضافــة للجانــب الســياحي‬ ‫والترفيهــي لتراغــن ‪ ،‬باإلضافــة لكونــه‬ ‫ركنــا ً تعليميــا ً لألطفــال والمهتميــن‬ ‫بتربيــة الطيــور‪.‬‬

‫ضبط شاحنة أدوية مهربة ببنغازي‬

‫ي أن‬ ‫أعلــن قســم مكافحــة التهريــب و المخــدرات بنغــاز ‏‬ ‫دوريــات المكافحــة المرابطــة علــى بوابــات مدينــة بنغــازي‬ ‫تمكنــت مــن ضبــط شــاحنة أدويــة بشــرية مهربــة دخلــت‬ ‫بطريقــة غيــر شــرعية‪.‬‬ ‫وأوضــح القســم عبــر حســابه علــى «فيســبوك» أن‬ ‫الشــاحنة محملــة بكميــات هائلــة مــن األدويــة البشــرية‬ ‫مختلفــة األنــواع و األشــكال وتــم حجزهــا و تبيــن مــن خــال‬ ‫التحقيقــات عــدم شــرعية‪.‬‬


‫الفنـــي‬ ‫الصبـــــــاح ‪05‬‬

‫الفنانة التشكيلية آمنة الزعيتري ‪/‬‬

‫الفن التشكيلي بين فضاء الواقعية ومنارة الكالسيكية‬ ‫األربعاء ‪ ١٩‬جمادى األولى ‪ - 1441‬الموافق ‪ ١٥‬يناير ‪ ٢٠٢٠‬م‬

‫مدير التحرير ‪ /‬حليمة التواتي‬ ‫إخراج وتنفيذ ‪ /‬منجي المريمي‬

‫السنـــة األولى‬

‫العدد ‪٢٠٤ :‬‬

‫دوائر‬ ‫محمد علي الدنقلي ‪..‬‬

‫إنتي الوحيدة‪..‬‬

‫موسيقى‪..‬‬ ‫كتبت‪ /‬حليمة محمد‬

‫طرابلس يابيت يف شعري عصي‬ ‫مازال مابى ينكتب‬ ‫يانغم يف عودي شجي‬ ‫مازال مابى ينسكب‬ ‫كيف نوصفك ؟؟ كيف انتغنى بيك ؟؟ يابيتنا‬ ‫وياراحتي وقت التعب ياطرابلس ‪...‬‬ ‫بهذه األبيات اجلميلة انبثقت ملحمة غنائية‬ ‫كبيرة تتغنى مبدينة طرابلس عروس البحر ‪..‬‬ ‫وبتصريح خاص للصباح الفني أفادنا املوسيقار عبد‬ ‫السالم القرضاب أن هذا العمل الذي ظهر‬

‫أم المدن‪ ..‬طرابلس‬ ‫أخبار‪..‬‬

‫أخيرا للنور يف ظروف صعبة وحتدى كل العثرات‬ ‫ليسطع باصوات طرابلسية وفنانني أحببناهم‬ ‫ولطاملا انتظرناهم بعد غياب ليتغنوا بصوت واحد‬ ‫(أم املدن ‪ ..‬طرابلس) ‪ ..‬واملميز يف هذا العمل الكبير‬ ‫أن هذه امللحمة جمعت بني اجليليني ‪ ..‬جيل غني‬ ‫وأعطى وقدم للوطن وجيل سائر على خطي األولني‬ ‫يحمل رسالة عظيمة يف حب الوطن ‪.‬‬ ‫أم املدن ملحمة غنائية من كلمات الشاعر‬ ‫محمد الدنقلي وأحلان املوسيقار عبد السالم‬ ‫القرضاب ‪ ..‬ولعل هذا العمل الذي جمع فئات‬ ‫مختلفة من اجليلني من فنانني لرمبا يجمع شمل‬ ‫الليبني على كلمة واحدة‬ ‫وهي طرابلس عروس‬ ‫بحرنا ومدينة احلب‬ ‫والسالم‪.‬‬ ‫وجدير الذكر أن هذا‬ ‫ليس التعامل األول بني‬ ‫الشاعر محمد الدنقلي‬ ‫واملوسيقار عبد السالم‬ ‫القرضاب فهناك أكثر‬ ‫من عمل ومشاريع محلية‬ ‫وعربية جاهزة حلانا وكلمة‬ ‫ويف انتظار التنفيذ ‪ ...‬ومن‬ ‫جهة أخرى يستعد هذه‬ ‫األيام الفنان عبد السالم‬ ‫القرضاب وألول مرة لتصوير‬ ‫عمل بصوته بعنوان (طاح‬ ‫جاللها) وسيخرج للنور يف‬ ‫بداية فبراير‪.‬‬

‫كتب من بنغازي ‪ /‬جمال خراز‬

‫الفيلم الليبي «السجين والسجان»‬ ‫يشارك في «اإلسكندرية للفيلم القصير»‬

‫المخرج المسرحي‬ ‫حسن ميكائيل يتألق في مصر‬

‫أعلن مهرجان «ا‬ ‫إلسكندرية للفيلم القصير» الذي تقام فعالياته‬ ‫يف الفترة من ‪ 26‬و‬ ‫حتى‬ ‫‪31‬‬ ‫من‬ ‫شهر‬ ‫يناير‬ ‫‪،‬‬ ‫قائمة‬ ‫األ‬ ‫عمال املشاركة‬ ‫يف مسابقة األفالم‬ ‫الر‬ ‫وائية‬ ‫والتي تضم ‪ 18‬فيلما‪ ..‬وتضم القائمة ستة‬ ‫أفالم تعرض‬ ‫للمرة‬ ‫ا‬ ‫ألولى‬ ‫يف‬ ‫مصر‪،‬‬ ‫و‬ ‫خمسة أفالم يف عرض عربي أول‪،‬‬ ‫وسبعة أفالم‬ ‫يف‬ ‫ع‬ ‫رضها‬ ‫ال‬ ‫عاملي‬ ‫ا‬ ‫ألول‪،‬‬ ‫حيث‬ ‫ت‬ ‫شارك ليبيا بفيلم «السجني‬ ‫من‬ ‫إ‬ ‫والسجان» خراج‬ ‫مهند األمني‪ ..‬وتضم القائمة أيضا‪« :‬خام» للمخرج‬ ‫سيف اجلابري (م‬ ‫صر)‪،‬‬ ‫و«‬ ‫برزخ» للمخرج حسني حسام (مصر)‪ ،‬و«حورية»‬ ‫للمخرج أسامة‬ ‫عزي‬ ‫(تو‬ ‫نس)‪،‬‬ ‫و«‬ ‫قصة‬ ‫حقيقية» للمخرج أمني خلنش‬ ‫(تونس)‪ ،‬ومن‬ ‫لبنان‬ ‫«س‬ ‫لسلة‬ ‫اخت‬ ‫فاءات‬ ‫وع‬ ‫القات غير مريحة» للمخرج‬ ‫حسني إبر‬ ‫اهيم‪،‬‬ ‫و«‬ ‫منارة» لزين إسكندر‪ ،‬و«فيلسوف» للمخرج فاضل‬ ‫عبدالل‬ ‫طيف‬ ‫(امل‬ ‫غرب)‪،‬‬ ‫و«‬ ‫عبور» للمخرج سلمان يوسف (البحرين)‪.‬‬

‫بعد مشاركته بها ضمن فعاليات مهرجان درنة الزاهرة‬ ‫فى دورته الثانية يشارك حالي ًا الفنان املخرج املسرحي‬ ‫حسن ميكائيل مبسرحيته زيارة ذات مساء للكاتب الليبي‬ ‫عبدالعزيز الزنى‪.‬‬ ‫ضمن فعاليات مسابقة مسرح الشارع والفضاءات الغير‬ ‫التقليدية ملهرجان شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية‬ ‫وقد اختيرت املسرحية ضمن ‪ 13‬عرض ًا مسرحي ًا مرشحة‬ ‫للتصفية النهائية ‪.‬‬ ‫واملخرج املسرحي حسن مكائيل يعد واحد ًا من‬ ‫أبرز املخرجيني املسرحني الليبيني يف السنوات األخيرة‬ ‫مبسرحياته املميزة‪.‬‬

‫الناجي عبداللطيف من السرج إلى الالفي‬ ‫بعد ادارته ملهرجان درنة الزاهرة يف‬ ‫دورته الثانية يشارك هذه االيام الفنان‬ ‫الكبير ناجى عبداللطيف فى بطولة‬ ‫مسلسل السرج للكاتبة الفنانة جنالء‬ ‫المني ومن إخراج الفنان علي القديرى‬ ‫والذى ص ّور مبدينة املرج وضواحيها‬ ‫والفنان ناجى عبداللطيف صاحب‬ ‫تاريخ فني تعدى األربعني عاما من‬ ‫أعماله مسلسل أيام من زمان احلب‬ ‫للمخرج مفتاح بادي ومسرحية األرض‬ ‫تنبت الرجال لكاتب الراحل محمد‬ ‫املصلي‪ ،‬ومن إخراج املخرج مفتاح شن ّيب‬ ‫يف بداية سبعينيات القرن املاضي‪.‬‬

‫جديد الفنان‬ ‫حفيظ الحاسي‬ ‫انتهى األيام املاضية الفنان‬ ‫حفيظ احلاسى من تسجيل عمل‬ ‫غنائي جديد من كلمات الشاعر أحمد‬ ‫شعيب وتوزيع موسيقي‪.‬‬ ‫الفنان إدريس بومخاطرة‬ ‫هندسة صوت ومكساج‬ ‫الفنان محمد إبريك الشريف‬ ‫وقد مت تسجيل العمل يف استيديو‬ ‫قورينا للصوتيات مبدينة شحات‪.‬‬

‫زنقة البقار ‪..‬‬

‫أنتي الوحيده فوق بيري وارده ‪..‬‬ ‫وأنتي قصيده يف أوراقي شارده ‪..‬‬ ‫وانتي غال ‪ ..‬فوق الغال ‪..‬‬ ‫ياللي علي دميا جناحك فارده ‪..‬‬ ‫أنتي الوحيده ‪.‬‬ ‫** **‬ ‫امنل ‪..‬‬ ‫أنتي الوحيده اللي رفقها ما ْ‬ ‫مهما اطوال رحيلي ‪..‬‬ ‫كمل ‪..‬‬ ‫وأنتي القصيده اللي كالمك ما ْ‬ ‫وانتي دليل دليلي ‪..‬‬ ‫وأن كان كنت معاك ‪ ..‬ما اند ّور ونس ‪..‬‬ ‫اهلل اليجيب جفاك ‪ ..‬يا َنفْس و َن َفس ‪..‬‬ ‫وانتي عل ْم ‪ ..‬فوق العل ْم ‪..‬‬ ‫ياللي علي دميا جناحك فارده ‪..‬‬ ‫انتي الوحيده ‪.‬‬ ‫** **‬ ‫أنتي الوحيد حتت هدبي دا ّسك ‪..‬‬ ‫وخايف عليك اتطيحي ‪..‬‬ ‫وانتي اللي يف وسط قلبي حا ّسك ‪..‬‬ ‫يا شفاء جتريحي ‪..‬‬ ‫وانتي امغير ا ْسماك ‪ ..‬ساعة ينذكر ‪..‬‬ ‫يزهى ورق الشجار ‪ ..‬ويفوح الزهر ‪..‬‬ ‫وملا يشيع نباك ‪ ..‬ويجينا خبر ‪..‬‬ ‫نشعل شموع الدار ‪ ..‬ويطيب السهر ‪..‬‬ ‫عالم اهلل غالك ‪ ..‬ما ينتسى ُمحال ‪..‬‬ ‫سباك ‪..‬‬ ‫لو منوت يف ّ‬ ‫يا أم الهدوب اطوال ‪..‬‬ ‫وع ّز احلياه ‪ ..‬نكونوا سواء ‪..‬‬ ‫ياللي علي دميا جناحك فارده ‪..‬‬ ‫انتي الوحيده ‪..‬‬

‫إعداد‪ :‬م‪ .‬صالح حودانة‬

‫عطر المدينة القديمة‬ ‫من الشوراع املعروف باملدينة القدمية وهو‬ ‫شارع حيوي يعج بالسكان وله عدة تقسيمات‬ ‫وتفروعات نحاول ان نذكر بعض منها ‪ ..‬هي متتاز‬ ‫بطباع أثري جميل مبانيها وحتى ألوانها الزاهية‬ ‫واملختلفة من بيت لبيت تفاصيلها كل مافيها‬ ‫يعطي للناظر إليها تساؤالت عديدة‪.‬‬ ‫ تقع زنقة البقار يف تقسيم البلدية ‪ ..‬وتعتبر‬‫من أهم وأجمل أزقة هذا التقسيم ‪.‬‬ ‫ زنقة البقار ‪ ..‬ديكامونس ‪ ..‬أي أن اجتاهها‬‫من الشرق للغرب ‪.‬‬ ‫ تبدأ من سوق الترك شرق ًا‪ ..‬وتنتهي بشارع‬‫قوس الصرارعي غرب ًا تتفرع من زنقة البقار زنقة‬ ‫وشارع وهما‪:‬‬ ‫ زنقة الرايس ‪ ..‬الطمة ‪ ..‬وتأتي على اليسار‬‫ شارع الفنيدقة ‪ ..‬نافذ ‪ ..‬ويأتي على اليسار‬‫معالم بالشارع كتاب عبودة ‪ ( ..‬الشيخ‬ ‫اجلزيري) يف أول الشارع من جهة الغرب ويوجد‬

‫بزنقة البقار الدكاكني ومحل سالم قدري ودكان‬ ‫اليهودي لبيع الفضة ودكان املنوال لصاحبه‬ ‫إسماعيل األشطر‪.‬‬ ‫ومتتاز هذا الشارع احليوي بوجود مصنع‬ ‫احللقوم وكذلك يوجد به عدة دكاكني ومخازن‬ ‫إلعالنات األفالم والدعاية التجارية على جدران‬ ‫مدينة طرابلس‪ ،‬واجلميل واملميز يف هذا الشارع‬ ‫وجود أشهر ساكني هذه الزنقة فوق قوس الزنقة‪.‬‬ ‫أوالً ‪ :‬ميني الشارع بداية من سوق الترك مكان‬ ‫سكني يعج باملواطنني واحلركة فيه دائم ًا مستمرة‬ ‫وكذلك يسار الشارع بداية من سوق الترك‪ ،‬ويوجد‬ ‫داخل زنقة البقار زنقة الرايس ‪.‬‬ ‫حالي ًا متر الزنقة بحالة تغيير وتشويه‬ ‫نتيجة لقربها من أسواق العملة والذهب فتم بيع‬ ‫مجموعة بيوت وهدمها واإلرتفاع بها حتى سبعة‬ ‫أدوار مما يعتبر منافيا حتى للتصنيف املعماري‬ ‫للمدينة ‪.‬‬


‫‪4‬‬ ‫إعالنات‬

‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولـى ‪1441‬‬

‫الموافق ‪ 15‬يناي ــر ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫‪WWW.ALSABAAH.LY‬‬

‫السن ــة األول‬


‫‪07‬‬

‫‪WWW. ALSABAAH.LY‬‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫املوافق ‪ 15‬يناير ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫الفنـــــــي‬

‫السن ــة األولى‬

‫ومضــة‬ ‫الصغير أبوالقاسم‬

‫عيني على غزيل‬ ‫جفل من ظله‪!..‬‬

‫حــوار ‪..‬‬

‫الفنانة التشكيلية آمنة الزعيتري ‪/‬‬

‫الفن التشكيلي بين فضاء الواقعية ومنارة الكالسيكية‬ ‫هي قصة جناح دمجت فيها الفن‬ ‫التشكيلي بالتراث واحلضارة طرزت معالم‬ ‫الفن القدمي مببتكرات فنية حديثة‬ ‫عبرت أروقة اإلبداع والتطوير لكل مكون‬ ‫فني ثقايف وتراثي من فزان‪ ،‬بعيد ًا عن‬ ‫ريشة الفنان استخدمت أسلوبها اخلاص‬ ‫هي من طوعت اخلشب بالنار لتنحت‬ ‫أجمل لوحاتها الفنية عليه وحولت‬ ‫كل ما هو تقليدي من األشغال واحلرف‬ ‫التقليدية إلى حتف حديثة بطرق‬ ‫جديدة ومبتكرة‪ ،‬مثلت اجلنوب يف أبهى‬ ‫صوره الثقافية يف العديد من املعارض‬ ‫واملحافل الثقافية كمعرض طرابلس‬ ‫الدولي‪ ،‬تبنت فكرة إيصال منتجات‬ ‫الكثير من املبدعات يف اجلنوب ممن لم‬ ‫تسنح لهن الفرص يف عرض إبداعاتهم‬ ‫كاحلاجة سترة التي أبدعت يف الصناعة‬ ‫بالسعف وغيرها‪ ،‬عبرت عن شغفها‬ ‫الكبير بالعادات والتقاليد والتراث يف كل‬ ‫لوحاتها فجسدت صور النخيل والتنور‬ ‫والقوافل والعرس الليبي(البمبر) يف‬ ‫معظم أعمالها‪ ،‬رصيدها الفني‬ ‫ثالثون لوحة تشكيلية غير‬ ‫األشغال اليدوية والتصاميم‬ ‫التقليدية هي ابنة اجلنوب‬ ‫الفنانة التشكيلية آمنة‬ ‫الزعيتري كان للصباح‬ ‫معها هذا اللقاء‪:‬‬

‫بداياتك يف الفن التشكيلي وكيف انتهجت‬ ‫فن الرسم بالنار على اخلشب؟‬ ‫كانت البدايات حني أقيمت عام ‪2006‬‬ ‫مسابقة على مستوى ليبيا يف الفن التشكيلي‬ ‫فكنت أنا والعديد من زمالئي منهم األستاذ جمال‬ ‫حسني العز واألستاذة عائشة معتوق واألستاذ‬ ‫بركة واألستاذة مبروكة محمد واألستاذة رجعة‬ ‫زيدان داخل هذه املسابقة كمفتشني تربويني من‬ ‫اجلنوب‪ ،‬شكلت هذه اللحظة منحى كبير ًا يف‬ ‫حياتي الفنية ألنني لم أجد أن الرسم باأللوان‬ ‫الزيتية شئ مييزني ويعبر عما بداخلي لذلك‬ ‫توجهت إلى نوع آخر من الفنون التي درستها‬ ‫باملعهد وهو النقش على اخلشب باستخدام‬ ‫النار ‪ ،‬فكانت أول األفكار التي جاءت يف مخيلتي‬ ‫هي التعبير عن التراث واملوروث الثقايف لفزان‬ ‫ملا يعنيه لي فاخترت ما تشتهر به فزان النخيل‬ ‫والتنّور لصناعة اخلبز ويوم البمبر وهو (يوم‬ ‫مشاط العروس) حيث يغطى فيه وجه العروس‬ ‫وتطلق النساء أهازيج هي مبثابة النصائح‬ ‫للعروس عند اخلروج إلى بيتها اجلديد‪.‬‬ ‫وبالفعل شاركت بثالث لوحات وفازت كل‬ ‫لوحاتي يف املسابقة ومعي زمالئي أيضا حيث‬ ‫حصدنا اجلوائز على مستوى مناطق ليبيا ‪.‬‬ ‫ماهي أبرز املحطات‬ ‫التي شاركت فيها‬ ‫كفنانة تشكيلية‬ ‫متثلني اجلنوب؟‬

‫من سبها‪:‬‬ ‫حاورتها ‪ /‬ليلى الغول‬

‫شاركت يف بنغازي يف قصر املنارة عام ‪2011‬‬ ‫يف أيام الثقافة حيث ذهبنا كقافلة فنية مجموعة‬ ‫من الفنانني من اجلنوب‪ ،‬ويف مصراته أيضا‬ ‫شاركت أنا والفنان املرحوم خالد بن سلمى يف‬ ‫املعرض األول للفنون التشكيلية عام ‪.2014‬‬ ‫كذلك شاركت يف امللتقى األول للمرأة بسبها‬ ‫عام ‪ 2013‬والثاني بطرابلس عام ‪2018‬م‪،‬‬ ‫أيضا مع جمعية ليبيا األصالة والتراث يف‬ ‫مهرجان سبها للتراث يف دورته السابعة بصفتي‬ ‫أحد األعضاء باملنظمة‪.‬‬ ‫أين الوطن واملرأة والطفل من لوحاتك؟‬ ‫جمال الفن التشكيلي يف تنوع مضامينه‬ ‫ي لوحة فيها‬ ‫وإظهار الواقع بالنسبة للوطن لد ّ‬ ‫كل معالم ليبيا بتفاصيلها لوحة النخيل جزء‬ ‫من الوطن أيض ًا لوحة التنّور جزء من العادات‬ ‫التي ورثناها يف اجلنوب من أجدادنا‪ ،‬أما املرأة‬ ‫فهي أساس لوحاتي واألعمال االشغال التي اقوم‬ ‫بها هي تخص املرأة‪ ،‬الطفل الزلت أحضر لعمل‬ ‫تعبر عن الطفل الليبي ولكني أعتبر أن‬ ‫لوحة ّ‬ ‫لوحة حكايات جدي هي عمل من ضمن عناصره‬ ‫املهمة األطفال ‪.‬‬ ‫كيف جاءت فكرة تأسيس منظمة نقوش‬ ‫فزان ؟‬ ‫من خالل زياراتي للمدارس كمفتشة تربوية‬ ‫الحظت وجود معلمات موهوبات يف هذا املجال‬ ‫من هنا جاءت فكرة إنشاء منظمة نقوش فزان‬ ‫عام ‪ ، 2017‬وأيض ًا كنت اذهب لزيارة املعارض يف‬ ‫مدينة طرابلس كمعرض الصناعات التقليدية‬ ‫ومعارض التمور ومعرض طرابلس الدولي‬ ‫كنت أشارك بلوحاتي وأعمالي فقط مع‬ ‫جمعية البيت االصيل لألبلة‬ ‫عائشة معتوق‪ ،‬يف ذلك الوقت‬ ‫استقطبت انتباه املهتمني‬ ‫باإلبداع الفني واملسؤولني‬ ‫حلوا‬ ‫يف تنمية الصادرات وأ ّ‬ ‫علي بضرورة تأسيس منظمة‬ ‫ّ‬ ‫خاصة بالفنون جامعة لكل‬ ‫األنواع فاخترت اسم نقوش فزان‬

‫دعما لكل املوهوبني يف املجال الفني والصناعات‬ ‫التقليدية من كل جهات اجلنوب فتجد فيها‬ ‫من قبر عون والشاطئ وأوباري ومتنهنت وبرقن‬ ‫وونزريك حيث يصل اآلن عدد أعضاء املنظمة‬ ‫إلى عشرين عضو ًا والسبب هو أن هذه املناطق‬ ‫لديها الفكرة اإلبداعية لكن ليس لديها القدرة‬ ‫على التسويق خارج مناطقهم لذلك جاءت‬ ‫نقوش فزان لدعم هذه االعمال وإيصال تراث‬ ‫اجلنوب إلى كافة املدن الليبية‪.‬‬ ‫ماهي الفنون التي تتبناها املنظمة وكيف‬ ‫متكنت من استثمارها؟‬ ‫منظمة نقوش فزان ال تعنى بالرسم والفن‬ ‫التشكيلي فقط بل كل شئ له عالقة بالصناعات‬ ‫التقليدية ويحمل يف طياته طابع ًا ورونق ًا جمالي ًا‬ ‫للمرأة ويف األشياء التي تستخدمها مثل (العمرة‬ ‫‪/‬املخالة ‪ /‬فحاولنا تطوير أشغال السعفيات‬ ‫حيث ال ترتكز على (الطبق) وهو إناء من السعف‬ ‫نضع فيه التمور أو اخلبز وغيره فبرزت التحف‬ ‫(املزهريات السعفية) بلون إبداعي تراثي مطور‬ ‫ت يف هذا املجال حفيظة ميالد وأخواتها‬ ‫وقد أبدع ْ‬ ‫حيث استخدمن تقنية الكتابة والرسومات أيضا‬ ‫على السعف‪.‬‬ ‫يف معرض التمور إحدى الفتيات‬ ‫ابتكرت من نواة التمر التي نلقيها بعد أكل‬ ‫التمر إكسسوارات وحتف ومجسمات‬ ‫كالسلة وفعال حازت على إعجاب‬ ‫زوار املعارض ‪،‬كما برع محمد نور‬ ‫الدين يف استخدام النول القدمي‬ ‫كتصميم باملسامير واخليوط‬ ‫وصمم بالفعل لوحات متكاملة‬ ‫من هذا الفن‪ ،‬باإلضافة الى‬ ‫الفنان حمزة أحمد هو مبدع يف‬ ‫لوحات الفن احلديث والتجريدي‬ ‫باأللوان الزيتية ‪.‬‬ ‫ماهي مشاركات منظمة نقوش‬ ‫فزان واملحطات التي مثلت فيها‬ ‫اجلنوب ؟‬ ‫يف طرابلس سنويا نشارك‬

‫يف ثالث معارض هى معرض طرابلس الدولي‬ ‫ومعرض التمور ومعرض الصناعات التقليدية‬ ‫وشاركت كمنظمة نقوش فزان مع االحتاد‬ ‫النسائي يف اليوم العاملي للسالم كممثلة عن‬ ‫اجلنوب يف الفن التشكيلي والصناعات التقليدية‬ ‫بفندق كورنتيا عام ‪، 2018‬حيث نال على‬ ‫إعجاب احلضور الذي كان من مختلف الدول‬ ‫العربية والذي حضره مبعوث االمم املتحدة‬ ‫غسان سالمة أيضا ‪،‬كان هناك شغف كبير من‬ ‫الزوار لكل املنتجات التي عرضت أنداك‪ ،‬وشاركت‬ ‫يف مسابقة خطوة لالحتاد النسائي ‪2017‬‬ ‫وكذلك يف برنامج خطوة مع ميدا يف طرابلس‬ ‫وفزت من ضمن املشاريع التي مثلت اجلنوب‬ ‫‪ 25‬مشروع حيث تدربنا‬ ‫يف منطقة متنهنت‬ ‫يف عدة تخصصات‬ ‫لريادة املشاريع ويف‬ ‫التصفيات جنحت‬ ‫من ضمن ثالث‬ ‫مشاريع‪.‬‬

‫ـــــــــــــــــان فــــــي حيـــــــاته‬ ‫التى يتوقف عندها ‪ ،‬والتى لها عالقة باخللفية االجتماعية‬ ‫والتاريخية لألحداث‪ ،‬وخصوصا التعرض ملجموعة من‬ ‫الفنانني الذين كانوا يعيشون فى باريس فى الربع األول من‬ ‫القرن العشرين‪ ،‬وهم من كانوا يطلق عليهم «مجموعة باريس»‬ ‫مبا فيهم موليانى نفسه والذى توفى عام ‪ 1919‬وشكل مع‬ ‫غيره ممن كان يتبنون مذهب يشمى «الفوفيزم» أي ذلك‬ ‫التيار الذي كان يسعى ملحاولة اخلروج فنيا عن التقاليد‬ ‫املتعارف عليها‪.‬‬ ‫ومثل العادة‪ ،‬بحسب االفالم املنتجة حديثا‪ ،‬ال يتم‬ ‫التركيز على استعراض حياة الشخصية املختارة من البداية‬ ‫الى النهاية‪ ،‬بل يتم انتقاء األحداث مبا يتناسب مع حلظة‬ ‫التصعيد نفسها‪ ،‬وقد قدمها الفيلم على أنها األيام األخيرة‬ ‫للفنان االيطالي مولياني فى تداخل بني األبعاد الشخصية‬ ‫واالجتماعية واإلبداعية‪.‬‬ ‫لقد متت املراهنة على هذا االختيار رغم أن الدراما تكاد‬ ‫ان تكون باهته فى الفيلم ‪ ،‬فال يكاد يوجد فى حياة الرسام‪،‬‬ ‫ما ميكن أن يشكل دراما يستند عليها الفيلم ‪ ،‬والسيما وأن‬ ‫االلتزام مبا هو واقعى من اخلصوصيات التى متت املراهنة‬ ‫عليها لالقتراب من عالم هذا الفنان الداخلى وبكل قسوة‬ ‫الواقع اخلارجية املؤثرة فى فنه وحياته‪.‬‬ ‫ان «ميديو موليانى» هو من الرسامني والنحاتني‬ ‫اإليطاليني املعروفني ألصحاب االختصاص‪ ،‬اشتهرت أعماله‬ ‫كثيرا بعد موته وقدر اجمالى ثمنها بأكثر من ثمانية ماليني‬ ‫دوالر‪ ..‬لكنه‪،‬وفى زمنه عاش العوز وضعف املردود املادى‪ ،‬حتى‬ ‫أنه أشتغل أكثر من مرة فى رسم الوجوه وبيع اللوحات احلقيقة‬ ‫لكي يضمن قدرا يسيرا من ا ملال يعيش به‪ ..‬باإلضافة الى كل‬ ‫ذلك‪ ،‬فقد أصيب موليانى بالسل وهو صغير السن وظل يعانى‬ ‫منه طوال حياته‪...‬اما من ناحية اجتماعية‪ ،‬فقد ولد فى غيتو‬ ‫يهودى فى ايطاليا‪ ،‬وظن أن يهوديته هى السبب فيما يالقيه‬ ‫من عراقيل ومصاعب‪ ،‬اال انه فعليا‪ ،‬كان هو السبب فى كل ما‬ ‫عاناه‪ ،‬بسبب اقباله على الكحول وتناوله للمخدرات وتهافته‬ ‫على احلفالت والسهرات الباريسية اخلاصة‪.‬‬ ‫لم يكمل موليانى تعليمه فى فلورنسا‪ ،‬وسافر الى باريس‬ ‫عام ‪ ،1906‬ليعمل فى مجال النحت‪ ،‬ال الرسم‪ ،‬وليصبح‬ ‫جزءا من احلياة الباريسية ذات الطابع الثقايف والفني‬ ‫املتحرر‪ ،‬وعرفته بعض األحياء فى باريس‪ ،‬مثل مونتبرناس‬ ‫وغيرها‪ ،‬متسكعا فى شوارعها وحاناتها‪ ،‬متنقال من الرسم‬ ‫على اخلشب‪ ،‬الى التعامل مع األقنعة االفريقية‪ ،‬ثم رسم‬ ‫البورتريهات واملوديالت واللوحات الفنية الكبيرة والتى ركز‬ ‫فيها على النماذج البشرية والسيما اجلسد العارى‪ ،‬فى‬ ‫مرحلة كان فيها االستقبال جيدا ملثل هذا النوع من الرسم‪،‬‬ ‫من قبل اجلمهوز ‪ ..‬لقد برز كل ما قلناه بشكل واضح فى‬ ‫الفيلم‪ ،‬وفى حدود اختيار زمن العرض والذى ال يتجاوز حدود‬ ‫األيام األخيرة من حياة «موليانى» ولقد مت استعراض بعض‬ ‫اللوحات املرسومة من قبل الفنان فى معرضه الشخصي‬ ‫والذى أغلق بسبب وجود لوحات ألجساد نساء عاريات معلقة‬ ‫باملداخل اخلارجية للمعرض‪.‬‬ ‫لقد عاش موليانى فترات متدرجة ومتقطعة فنيا‪،‬‬ ‫لكنه كان دائما جزءا من حركة باريسية طليعية تضم عددا‬ ‫من الفنانني والكتاب مثل‪ :‬بيكاسو وسوتني ورينوار وكوكتو‬ ‫وغريتوود ستاين وغيرهم‪ ،‬ولقد ظهر اجلميع فى الفيلم‬ ‫باعتبارهم نخبة حترك األحداث‪ ،‬ضمن خلفية فنية محدودة‬ ‫اإلطار‪ ،‬خالية من السياسية واملنظور االجتماعي الواضح‪.‬‬ ‫اعتمد الفيلم على طريقة «الفالش باك ولكن من وجهة‬ ‫نظر زوجة الرسام (جني هيبوترن)‪ ،‬فهى عمليا أساس بناء‬ ‫الفيلم وليس موليانى‪ .‬ان الزوجة تطرح منذ البداية سؤاال‬ ‫نظريا مع لقطة مقربة لوجهها تقول فيه‪ :‬ـ هل ميكن أن حتب‬ ‫شخصا الى درجة املوت؟‬ ‫ان الزوجة هنا هى الراوية لألحداث‪ ،‬التى يفترض أن‬ ‫تخاطب اجلمهور‪ ،‬بحثا عن إجابة‪ ،‬لكن اإلجابة لديها جاهزة‪،‬‬ ‫فهذه الزوجة الراوية التى متوت فى النهاية من أجل هذا الزوج‬

‫املجهول الذى يصبح معلوما‪ ،‬وبسبب أهميته للزوجة‪ ،‬وكذلك‬ ‫أهميته باعتباره رساما صار بعد ذلك شهيرا‪.‬‬ ‫يبدأ الفيلم فى سرد الوقائع اخلاصة مبوليانى عموما‪،‬‬ ‫وليس فقط األحداث اخلاصة بالزوجة‪ ،‬موليانى وهو طفل‬ ‫صغير‪ ،‬ثم عالقته بباقي الشخصيات املعروفة‪ ،‬الذين يعتبرهم‬ ‫الفيلم جنوما فى املجنمع‪ ،‬باإلضافة الى عرض حياته‬ ‫الزوجية وعالقاته بأسرته واملحيط حولها‪.‬‬ ‫يكاد الفيلم أن ينسى أن هناك زوجة تروى األحداث‪ ،‬وال‬ ‫يعود إليها اال فى النهاية‪ ،‬بعد موت موليانى‪ ،‬لنراها وهى‬ ‫تستعد لالنتحار‪ ،‬وفعال تقوم بذلك‪ ،‬لتؤكد اإلجابة بأنه من‬ ‫املمكن أن حتب شخصا الى درجة املوت‪ ،‬وهذا ما ينطبق كليا‬ ‫على الزوجة املتيمة بزوجها الى درجة الوله او اجلنون‪.‬‬ ‫رغم أن موليانى نفسه قد بدأ صارفا النظر عنها‪ ،‬مقبال‬ ‫على تناول املشروبات الروحية‪ ،‬بل تعاطى املخدرات بانواعها‪،‬‬ ‫مهمال لبيته وأسرته‪ ،‬مع عدم قدرة على العمل التجاري فى‬ ‫مجال بيع وترويج اللوحات الفنية التى يرسمها‪.‬‬ ‫ان الشكل البنائي للمعاجلة تتحقق بواسطة طريقة‬ ‫العودة الى اخللف والتى لم تكن متقنة‪ ،‬إذ ال أحد يدري ملاذا لم‬ ‫تتم العودة الى الزوجة بني احلني واآلخر‪ ،‬وهى حتكى قصتها‬ ‫لربط تسلسل األحداث أو ما شابه ذلك!‬ ‫من ناحية أخرى‪ ،‬فإن من التقاليد الفنية املتعارف عليها‬ ‫بالنسبة للفالش باك أن يتذكر املرء ما يخصه فقط‪ ،‬وإذا مت‬ ‫استعراض أحداث بعيدة‪ ،‬فهى من زاوية نظر الراوى ورغم أن‬ ‫تلك القاعدة ال ميكنها ان تكون صارمة‪ ،‬إال أن التقيد بها يكفل‬ ‫للفيلم دقة وإحكام‪ ،‬وهذا ما احتاج إليه فيلم (موليانى)‬ ‫باختصار شديد إذا ما مت حذف املشهدين اخلاصني‬ ‫بالزوجة من بداية الفيلم ونهايته‪ ،‬فلن يتغير من األمر شىء‪،‬‬ ‫ألن املشهدين هما أقرب الى القوسني املفتوحني فى جملة‬ ‫طويلة جدا يكاد القارىء أن ينسى وجودهما او يقثد معناها‬ ‫لقد سيطرت الزوجة (جني) على الفيلم شكليا‪ ،‬ولكن‬ ‫ليس ألنها راوية‪ ،‬بل ألن دورها مرسوم بدقة‪ ،‬وان املمثلة التى‬ ‫قامت بالدور «ايلز» سيلبرشن» قد جنحت فى أداء الشخصية‬ ‫ورسم مالمحها وسماتها الداخلية بجودة بالغة‪.‬‬ ‫ذلك ما منحها سيطرة كاملة على باقى الشخصيات‪،‬‬ ‫مبا فى ذلك املمثل الكوبى «اندى غارسيا» والذى قام بدور‬ ‫موليانى‪.‬‬ ‫لقد بدا هذا املمثل مقبوال فى أكثر األحوال‪ ،‬مع مبالغة‬ ‫فى استخدام حركة اليدين وتباين الصوت وحتريك اجلسد‪،‬‬ ‫ورمبا جاء كل ذلك من مبدأ أن الشخصية املرسومة هى‬ ‫إيطالية وتقدميها ال يكون اال بهذه الصورة‪.‬‬ ‫فى نفس الوقت لم يتم التركيز على املشاعر الداخلية رغم‬ ‫أن املعاناة هى التى يفترض حتكمها فى مسارات الشخصية‬ ‫بسبب الفقر وظروف النشأة واملرض وعدم االندماج مع‬ ‫اآلخرين والفشل فى التعامل معهم‪.‬‬ ‫وهذا االنقسام بني الداخلى واخلارجى قد أدى الى‬ ‫سيطرة مطلقة للتعبيرات اخلارجية‪ ،‬وقد جارت فى شكل‬ ‫كلمات وتعليقات ساخرة وتعدد فى استخدام اللغات‪ ،‬الفرنسية‬ ‫واإليطالية واإلجنليزية‪ ،‬وخصوصا فى القسم األول من‬ ‫الفيلم‪ ..‬نعم من الصعب فصل أى فيلم الى قسمني‪ ،‬لكن فى‬ ‫هذا الفيلم (موليانى) ميكن ذلك بوضوح شديد‪.‬‬ ‫فى القسم األول تنتقل آلة التصوير بني العديد من‬ ‫الشخصيات من النخب الفنية الذين تعج بهم باريس فى‬ ‫بدايات القرن العشرين ومن بينهم موليانى نفسه والذى‬

‫الغزال ذلك احليوان الذي يضرب به املثل يف الرشاقة واجلمال‬ ‫شارد يف الصحارى والبراري غير أليف حتدث عنها أولها شاعر‬ ‫عربي قائالً ‪ :‬عيناك عيناها وجيدك جيدها ‪ ..‬قال ذلك مقارن ًا‬ ‫الغزالة مبحبوبته حيث تتفقان يف جمال العيون واجليد أي الرقبة‬ ‫ولكن محبوبته تتفوق يف جمال الساقني باالمتالء غير أو ليس‬ ‫الرقة والدقة كما هولدى الغزالة‪.‬‬ ‫ودرج الناس على تشبيه أحبابهم بجمال الغزال وإن كانوا‬ ‫ليسوا كذلك «كل قط يف عني أمه غزال» ويستوي يف ذلك اإلطراء‬ ‫اإلناث والذكور‪ ،‬والغزال إلى جانب ذلك يتميز باحلذر واخلوف‬ ‫الشديد من غير بني جنسه بالقفز مسافة طويلة يف الهواء مهما‬ ‫كان اخلطر بسيط ًا‪.‬‬ ‫وقد تناول فننا الغنائي الليبي هذا املجال كثير ًا نذكر بعض ًا‬ ‫منها‪ ،‬املطرب أحمد سامي وجمعة تامر اسمه احلقيقي يقول يف‬ ‫أغنيته ‪:‬‬ ‫ياغالية ياحب قلبي كله ‪ ..‬ياشمس بانت والسحاب جتلى‬ ‫عيني على غزيل جفل من ظله ‪ ..‬ياغاليه ياحب قلبي كله‬ ‫وغزيل تصغير لغزال وهو تصغير للتحبب وليس لالحتقار‬ ‫وجفل فزع من ظله وذهب سريع ًا مغادر ًا املكان ويقصد به‬ ‫صاحب هذه الكلمات الذي لألسف ال أتذكرها ألن إذاعاتنا ال تذكر‬ ‫اسم الشاعر وال امللحن إال اسم املطرب يقصد الشاعر جفل أى أنه‬ ‫حذر وخجل من أي غريب يقترب منه لصيده أو لتغرير به وهو ال‬ ‫يأمن وال يرضى بذلك ‪ ،‬ويقال عن اجلبان «يخاف من ظله» واللي‬ ‫يخاف سلم‪.‬‬ ‫تغنى بالغزال كذلك محمد صدقي «محمد العوامي» احتار‬ ‫القلب ياشبه الغزال ويقول الراحل سالم قدري أنا غزالي مربوع‬ ‫الطول ‪ ..‬على خده هذبه مسبول ‪ ..‬ومربوع الطول متوسطه‬ ‫ومعتدله وهو املطلوب ويتبعه الراحل محمد السليني ‪ :‬ياجدي‬ ‫الغزال يانا رقيق عوده ‪ ..‬وكاثر شروده ‪ ..‬حتى كان فيك العني‬ ‫سودة ‪ ..‬مانك كيف ريدي ‪ ..‬سمح اللون ‪ ..‬بومضحك مجيدي‬ ‫‪ ..‬واملجيدي نوع من عملة معدنية قدمية ‪ ..‬تلمع ويقول محمد‬ ‫اجلزيري ‪ :‬غزاالت فاتوا ريتهم بعيوني‪.‬ومطربة عربية تقول‬ ‫بالليبي ‪ :‬بيناتكم ياساكنني احلارة ‪ ..‬عندي غزيل راح فيه أمارة ‪.‬‬ ‫ويشد وعربي آخر قائالً ‪ :‬كان عندي غزال كفو محني ‪ ..‬وعيونه‬ ‫سودة وعسلية ‪ ..‬ضاع مني ياخال وشرد مني ‪ ..‬ظالم ياغزال ‪..‬‬ ‫طبعك قتال‪ ..‬الغزال واجلمال الذي ينسب إليه يجب أال يكون‬ ‫وهمنا الذي يؤرقنا من لم يأخذ‬ ‫هاجسنا املالزم لنا ولتفكيرنا ّ‬ ‫نصيب ًا منه يتمثل ذلك يف تقاطيعه يف الوجه واجلسم جميع ًا علينا‬ ‫أال نخجل وال نفزع ألن لنا يف القول اجلميل والفعل والصنيع‬ ‫احلسن التعويض واألخذ منه ما يغطي ويزيد عن اجلمال‬ ‫الظاهري عندنا ويف الوسع تقدمي لآلخرين ما يفيدهم ويخدمهم‬ ‫ويجلب لنا اإلعجاب والتقدير واالحترام ألن اجلمال جمال الفعل‬ ‫« الزين فعايل مهوش صمايل»‬ ‫واملرء بأصغريه قلبه ولسانه‬

‫مرايا فنية‬ ‫بدا مزعجا‪ ،‬وأقرب الى‬ ‫األنثوية فى سلوكه‪،‬‬ ‫والسيما عند حترشه‬ ‫بالفنان بيكاسو‪.‬‬ ‫فى القسم األول‬ ‫لم يخدم الفراغ الفيلم‪،‬‬ ‫وكذلك الكلمات امللقاة‬ ‫جزافا ـ كأن يقول‬ ‫موليانى مثال‪ :‬ال أرسم‬ ‫عينيك من اخلارج اال عندما أتعرف‬ ‫عليهما من الداخل !‪ ..‬كذلك‪ :‬كيف‬ ‫متارس احلب مع مكعب يا بيكاسو؟‪.‬‬ ‫وغير ذلك من اجلمل املستقطعة‬ ‫من عالم ثقافى مصغر مييل نحو‬ ‫التصنع واالدعاء‪.‬‬ ‫ان الفيلم فى القسم األول ال‬ ‫يتقدم نحو االمام‪ ،‬بل يدور حول‬ ‫نفسه‪ ،‬مع االحتفاظ باستعراض‬ ‫بعض الشخصيات والوقائع املتصلة‬ ‫بها‪ ،‬مثل الشاعر اإلجنليزي‬ ‫باتريس هاستنغز ودييغو ريفيرا‬ ‫وغروتدساتاين وموريس بارتيمليمو‬ ‫وجون كوكتو وبيكاسو‪ ..‬أما فى القسم الثانى من الفيلم فقد‬ ‫بدا التغير واضحا‪ ،‬من حيث اإليقاع السريع واملشاهد املتقنة‬ ‫التى تخدم السياق الدرامى‪ ،‬وقد اتضح ذلك فعليا بعد اللقاء‬ ‫املدبر مع الرسام (اوجست رينوار) وحضوز موليانى برفقة‬ ‫بيكاسو والذى قاد األحداث حينا‪ ،‬وكأنه «رجل اعمال» يسيطر‬ ‫على جتارة اللوحات كليا‪.‬‬ ‫لقد صرح رينوار فى بيته الريفى بأن هذا القصر قد كلفه‬ ‫مبلغا يوازى ثمن لوحتني من لوحاته‪ .‬أما السيارة التى ميلكها‬ ‫فهى تعادل ثمن لوحتة اصيص فارغ‪.‬‬ ‫ما جاء بعد هذا اللقاء هو انقالب فى حياة موليانى ورمبا‬ ‫الفيلم أيضا‪ ،‬ولذلك ميكننا أن نسمي القسمم الثانى األهم‪.‬‬ ‫من ناحية فنية صارت األحداث تخدم بعضها بوضوح‪ ،‬من‬ ‫ذلك محاولة موليانى العمل باجتهاد إلقامة معرض وأكثر‬ ‫حيث شهد ذلك تطورا فى العالقات املتوترة مع غرميه بيكاسو‪.‬‬ ‫أيضا تغيرت عالقة موليانى مع أسرته نحو السلبية‪ ،‬ألن‬ ‫والد زوجته انتزع منه ابنته لتعيش معزولة عنه‪ ،‬مع رفض‬ ‫للتعامل معه ألسباب متشابكة ومتداخلة‪ ،‬تصور موليانى‬ ‫وجودها وكذلك اإلعالن عنها على أنه يصب داخل كراهية‬ ‫يهوديته‪ ،‬ولكن الفيلم لم يركز على ذلك‪ ،‬وجاء ضعف موليانى‬ ‫ألسباب ترجع الى شخصيته االجتماعية والنفسية‪ ،‬فهو أشبه‬ ‫باملنبوذ العتبارات تعود الى نوعية شخصيته وعجزه عن توفير‬ ‫احلياة املالئمة لزوجته وابنته‪.‬‬ ‫وفى مشهد بليغ من مشاهد الرجوع للخلف يؤكد الفيلم‬ ‫على عامل الفقر الذى ارتبط مبوليانى عندما أظهر أمه وهى‬ ‫ترقد على السرير وكل محتويات البيت حولها مالصقة لها‪،‬‬ ‫حتى إلتباع فى مزاد علني بحسب القانون اإليطالي الذى‬ ‫يستثنى املرأة احلامل من إقامة املزاد الشامل لدفع اإليجار‬ ‫املتراكم‪ ..‬لقد سار الفيلم فى اجتاهني‪ :‬األول مساره عالقة‬ ‫موليانى بزوجته منذ أن كانت طالبة ثم موديال‪ ،‬الى حني‬ ‫إقامة عالقة عاطفة معها سريعة‪ ،‬لم يجتهد الفيلم فى تبرير‬ ‫سرعتها‪.‬‬ ‫ان الفيلم لم يحاول أيضا أن يعمق هذه العالقة‪،‬‬ ‫وخصوصا وأن «جني» قد قبلت بالتضحية‪ ،‬على عكس ما‬ ‫شاءت أسرتها‪ ،‬فقد وجدت نفسها مدفوعة بصعوبات احلياة‬ ‫نحو االنتحار بعد موت موليانى منهية مصيرها ومصير‬ ‫اجلنني الذى كانت تتوقع والدته‪.‬‬ ‫لم يوضح الشريط موقف الزوجة العاشقة‪ ،‬رغم األهمية‪،‬‬ ‫واكتفى بأن يرسم صورة المرأة خاضعة لزوجها‪ ،‬تكاد متيل الى‬ ‫تعذيب الذات‪ ،‬ورغم ان االختيار املوفق للممثلة قد أنقذ الدور‬

‫بقلم جمال الخراز‬

‫(( من المأثور ))‬ ‫من‬ ‫شرك املبالغة فى إظهار‬ ‫األحزان واصطياد اإلشفاق‪.‬‬ ‫االجتاه الثانى الذى‬ ‫ركز عليه الفيلم يوضح‬ ‫العالقة املتوترة بني موليانى‬ ‫وبيكاسو‪ ،‬ولقد أرادت املعاجلة الدرامية أن يكون‬ ‫الثاني غرميا صريحا ملوليانى فى صراع غير‬ ‫واضح املعالم‪ ،‬ولهذا السبب ظهر بيكاسو بشكل‬ ‫غير مألوف‪ ،‬والسيما من حيث سلوكه الظاهرى‪،‬‬ ‫حيث اخلبث فى املعاملة وعدم الوضوح فى‬ ‫التصرف‪ ،‬وميل الى البدانة مع شغف باحلياة‬ ‫ولهفة على ملذاتها‪.‬‬ ‫لقد ذهب الفيلم بعيدا بشخصيته بيكاسو‬ ‫لكى يكون خصما ملوليانى‪ ،‬ولكن ال وجود لصراع حقيقى‬ ‫ميكن املراهنة عليه‪ ،‬وهذا أهم خط درامي ضعيف بالفيلم‪ ،‬ألن‬ ‫شخصية موليانى تكاد تصارع أوهامها ومشكالتها النفسية‬ ‫أكثر مما تصارع اآلخرين‪.‬‬ ‫ان اهتمام الفيلم باأليام األخيرة ملوليانى‪ ،‬جعله ال يركز‬ ‫كثيرا على اخللفيات األخرى‪ ،‬من ذلك مثال ديانة موليانى‬ ‫اليهودية والتى برزت فى موقف األب فقط (والد الزوجة)‪.‬‬ ‫ولم يركز الفيلم على خلفية تاريخية واجتماعية أخرى‬ ‫وهى احلرب العاملية األولى‪ ،‬فضال عن حادثة (درايفوس)‬ ‫الضابط الفرنسى اليهودى الذى برأته املحاكم الفرنسية من‬ ‫تهمة اجلوسسة عام ‪ ،1906‬بعد أن اتهم بذلك‪.‬‬ ‫من أهم املشاهد ‪ ،‬استعراض آلة التصوير للوحة من‬ ‫لوحات موليانى‪ ،‬مع تركيز على العيون احلزينة‪ ،‬انها لوحة‬ ‫رسمها لزوجته جني‪ ،‬حيث تتداخل مشاهد اللوحة مع مشاهد‬ ‫أخرى ملوليانى وهو يتعرض للضرب بغرض السرقة فى حادثة‬ ‫اعتداء بالغ القيلم فى إبرازها حتى كادت أن تكون هى السبب‬ ‫فى موته‪ ،‬وفى نهاية املشهد عودة الى عيون الزوجة فى اللوحة‬ ‫وهى تدمع ثم انتقال الى مشهد آخر تستعد فيه الزوجة‬ ‫لالنتحار‪.‬‬ ‫فى القسم الثانى االفتراضي ‪ ،‬جند مبالغة فى استخدام‬ ‫املوسيقا احلزينة الصاخبة وغير املتوقعة قياسا على املقدمات‪.‬‬ ‫وهذه املوسيقا االنفعالية تسهم فى تقسيم الفيلم الى‬ ‫قسمني بينهما تنافر واضح‪.‬‬ ‫هناك إضاءة خافتة داخلية وليلية خارجية‪ ،‬فى مقابل‬ ‫إضاءة حادة السطوع أحيانا مما يشكل ثنائية فى الفيلم‪.‬‬ ‫ولسوف نلحظ فى «التترات» إشارة الى موسيقا تصويرية‬ ‫أساسية وأخرى إضافية ولكل منهما سياق خاص منفصل‪.‬‬ ‫هناك استخدام جيد للظالل والسيما فى مشهد الرقص‬ ‫الثنائى فى أزقة باريس الباردة املمطرة وهذا ما رفع الفيلم‬ ‫جزئيا الى نوع من النزوع االسطورى غير املبرر فى ثنائية‬ ‫تفصل بني النزعة الواقعية احلادة أحيانا واالجتاه لتحويل‬ ‫موليانى الى أسطورة مبعية الزوجة القربان‪.‬‬ ‫ال أدرى هل كان استخدام صوت املطربة الفرنسية (أديت‬ ‫بياف) موفقا‪ ،‬رغم أنه يعبر عن نفس املرحلة؟ ألن الصوت‬ ‫يوحى لنا بحانات باريس وليس مجرد طقس ملوت قادم متوقع‬ ‫بالنسبة لفنان يدعى موليانى‪ ،‬وغير متوقع بالنسبة لزوجة‬ ‫هى مشروع فنانة تركت الفن من أجل رجل وانتحرت بسببه‪.‬‬ ‫وألن موليانى يدرك أنها ستموت من أجله‪ ،‬فقد قال عنها‬ ‫بأن وجهها ميثل بالنسبة إليه مستقبل الفن‪.‬‬

‫الهمسة االولى‬ ‫برامج الصباح لها أهمية كبيرة فى كسب‬ ‫اجلمهور واملتابعني ألية قناة تلفزيونية أو‬ ‫مسموعة لهذا تتطلب إعدادا مهنيا جيدا‪..‬‬ ‫مبنى على خصوصية املواطن الليبي بحيث‬ ‫اليشعر من أول النهار أنه خارج فلك القناة‬ ‫أو اإلذاعة؟‪.‬‬ ‫الهمسة الثانية‬ ‫نحن سعداء‪..‬فقد شاهدنا أن بعض القنوات‬ ‫الفضائية الليبية أصبحت تهتم بالقاعدة‬ ‫النحوية ( الصفة تسبق املوصوف ) وتكتب يف‬ ‫صفة الفنان الليبى قبل اسمه مبعنى الفنان‬ ‫على وليس على الفنان ‪ ..‬عند استضافته يف‬ ‫برامجها‪ ..‬لالسف ( مجرد حلم)‪.‬‬ ‫الهمسة الثالثة‬ ‫ال ندرى ما املبرر لدى بعض القنوات‬ ‫الفضائية فى عدم االهتمام مبواقيت الصالة‬ ‫واستراحة الصالة ‪ ..‬ضمن برنامجها اليومي‪...‬‬ ‫(واهلل حتى هو من باب تطور اخلطاب‬ ‫اإلعالمي)‪.‬‬ ‫الهمسة الرابعة‬ ‫املهنية االعالمية ومصداقية اخلطاب‬ ‫اإلعالمي ‪ ..‬من أول شروطها احترام وقت‬ ‫املشاهدين ( املتلقى) وذلك من خالل املحافظة‬ ‫على اخلريطة البرامجية فيها وال ( تتغير)‬ ‫كل اليوم حسب اهواء مديروها (مسلسل مرة‬ ‫يعرض مرة ال )‬ ‫الهمسة الخامسة‬ ‫لفتة جيدة تستحق اإلشادة والتقدير هذه‬ ‫األيام تطلقها القنوات الفضائية الليبية وذلك‬ ‫بعرض العديد من األعمال املسرحية القدمية‬ ‫واجلديدة وهذا ميثل دعما معنوىا رائعا اجتاه‬ ‫الفنان الليبي املسرحي املجتهد ‪.‬‬ ‫ولنا لقاء آخر يتجدد‬ ‫بكم فى همسات جديدة‬


‫‪06‬‬

‫‪WWW. ALSABAAH.LY‬‬

‫الفنـــــــي‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫املوافق ‪ 15‬يناير ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫كالمنشوف‬ ‫نصرالدين الورشفاني‬

‫لماذا‬ ‫النرقص الباليه؟‬

‫متابعة ‪..‬‬

‫مجرة فــــن ‪ ..‬عنوان للسالم في الجنوب‬ ‫أقامت منظمة نقوش فزان للفنون والتراث مبدينة سبها األيام‬ ‫املاضية برنامج تدريبي خاص بالفن التشكيلي بالتعاون مع منظمة‬ ‫(‪)IOM‬ومنظمة (‪* )H2O‬مجرة فن* اسم استوحته منظمة نقوش‬ ‫فزان من املجرة يف اتساعها وجمالها بعيد ًا عن احلدود والفواصل يف‬ ‫عالم الفن لتعزيز التعايش السلمي ودمج فئات املجتمع‪.‬‬ ‫حيث ذكر املدرب والفنان التشكيلي‬ ‫حمزة أحمد يف لقاء الصباح معه أن الهدف‬ ‫من البرنامج هو دمج مكونات املجتمع يف‬ ‫اجلنوب بعيدا عن اخلالفات والنزاعات‬ ‫املسلحة ‪ ،‬وكذلك اكتشاف األشخاص‬ ‫املوهبون من بني املتدربني املشاركني ودعمهم‬ ‫وتشجيعهم وفتح الطريق أمام موهبتهم ‪.‬‬ ‫وأشار إلى أن املدربني القائمني‬ ‫على تدريب املشاركني هم مجموعة من‬ ‫الفنانني التشكيليني من بينهم هو وأسامة‬ ‫سالم وهشام عبدالهادي وسمر املبروك ‪،‬‬ ‫باإلضافة إلى رئيس منظمة فزان الفنانة‬ ‫آمنة الزعيتري‪.‬‬ ‫وأكد حمزة أن البرنامج سيستمر ملدة‬ ‫شهر كامل مقسم إلى ثالثة أسابيع تدريب‬

‫إثر ذلك ستكون هناك ندوة عن الفن ودوره‬ ‫يف التعايش السلمي والسالم وسيختتم‬ ‫البرنامج مبعرض من رسومات املشاركني‬ ‫تشجيعا لهم‪ ،‬أما عن عدد املشاركني فقال‬ ‫أن عددهم وصل إلى ثالثني مشترك ًا‬ ‫سيقسمون إلى ثالث مجموعات كل عشرة‬ ‫أيام سيتم تدريب مجموعة‪ ،‬وعن الفئات‬ ‫العمرية املستهدفة ذكر أنه لم يكن هناك‬ ‫عمر محدد للمشاركني‪.‬‬ ‫وأضاف أن فكرة اختيار املشاركني كانت‬ ‫عن طريق اإلعالن يف مواقع التواصل‬ ‫االجتماعي باإلضافة إلى زيارات تفقدية‬ ‫ملناطق النزاع من قبل فريق العمل وهي‬ ‫املناطق املستهدفة أساس ًا حتى يتم‬ ‫استقطاب كل مكونات املجتمع املختلفة‪.‬‬

‫إذا ما أعتبرنا أن الرقص فن وأن كل الشعوب املتحضرة‬ ‫تعتمد سنويا العديد من معاهد الرقص و الباليه فلماذا‬ ‫ال يكون لدينا معهد للرقص؟ ومن املعروف أن العديد من‬ ‫الدول العربية صارت متارس هذا الفن حديثا بل وانشات‬ ‫معاهد لرقص الباليه‪ ،‬واليختلف اثنان أن الباليه نوع من‬ ‫الفن بل ومن ارقاها حضورا وللباليه عدة أنواع ولنقل‬ ‫إننا نريد إنشاء أقلها وأسهلها‪ ،‬فرمبا ضحك أحدنا‬ ‫من هذا االقتراح ولكن احلقيقة انهم سوف يعتبرونك‬ ‫متخلفا أن لم تشارك يف املهرجانات اخلاصة بالباليه‬ ‫بل بالرقص بأنواعه ومنها الشعبي طبعا ولكن دعونا‬ ‫نتحدث عن الباليه باعتباره فن ًا حديثا وليس فيه من‬ ‫التعقيد الكثير‪ ،‬ومن املؤكد إن ما أن ينشا معهدا لتعليم‬ ‫ودراسة فن الباليه سيكون احلضور أكثر من املتوقع بل‬ ‫وستبهرنا الطاقات واملواهب اجلديدة ‪،‬ال لشيء إال أنه‬ ‫وألول مرة يكون داخل ليبيا معهدا لتعليم الباليه أو‬ ‫الرقص بصفة عامة‪ ،‬وعموما وأن اختلفنا يظل هذا‬ ‫املنحى ماهو إال نوعا من الفنون الرياضية أو الثقافية‬ ‫معا‪ ،‬وبالطبع هذا لن يحدث إال إذا نهض املسرح على‬ ‫اقدامه بل وكشر عن انيابه وأزاح الستارة‪ ،‬ومن هنا‪ ،‬كما‬ ‫قلنا سابقا تأتي أهمية املسرح يف كل شي وداخل كل شيء‬ ‫وحول كل شيء فلن تستطيع أن متارس هذا إال نوع من‬ ‫الفنون إال إذا كانت لديها قاعدة مسرحية متينة‪ ،‬وأيضا‬ ‫من اعتبر أن راقص أو راقصة الباليه فنانا عوضا عن أنه‬ ‫رياضيا كما نشاهد يف العديد من امللتقيات واملهرجانات‬ ‫الرياضية التي ضرورة أن حتشر فن رقص الباليه يف‬ ‫برامجها املخطط لها مسبقا‪ ،‬فاختلف العديد من‬ ‫صانعي هذا الفن يف حتديد نوعية هذا الفن هل هو‬ ‫فنا رياضي أم ثقايف واحلقيقة أنه أقرب كثير ًا للوجه‬ ‫يعبر عن ثقافة شعب‬ ‫الثقايف من الرياضي ‪ ،‬على أنه فن ّ‬ ‫ما ورقيه ومدى تغلغله داخل باقي الثقافات ‪ ،‬ويستطيع‬ ‫يقسم وأن يفصل بني هذا الفنون‬ ‫املنشيء لهذا الفن أن ّ‬ ‫فال يخلط بني الباليه والرقص الشعبي أو الفون الشعبية‬ ‫املتعارف عليها والزلنا نكرر أن رقص الباليه فن ثقايف‬ ‫حديث جدا فاليحوز اخللط بينه وبني الفن الشعبي‬ ‫إن راقصة الباليه تريد أن تخبرنا بالعديد من األشياء‬ ‫بحركات جسدها بل وحتى راقص الباليه ‪ ،‬فلغة اجلسد‬ ‫داخل رقصات الباليه ما هي إال رسائل إنسانية اجتماعية‬ ‫التختلف عن رسائل الفن األخرى من مسرح وسينما‬ ‫ودراما فإن جزمنا من هذه النقطة باهمية هذا الفن‬ ‫سوف ننجح مؤكد يف هذا املسار‪.‬‬

‫سينما ‪..‬‬ ‫تشكيل ‪..‬‬

‫ُ‬ ‫عندما تعشق بنغازي بآنامل إيطالية ناعمة‬

‫يسكن الحب الوجدان وتبدع الروح اإلنسانية أجمل الفنون‬ ‫فرج غيث‬ ‫هذا ما حدث للبنغازية املولد واللومباردية األصول‪،‬‬ ‫الفنانة التشكيلية والصديقة الرائعة تيتسيانا فانيتي‬ ‫‪ Tiziana Vanetti‬عندما أبدعت برسمها للوحات فنية‬ ‫رائعة ملدينة بنغازي من وحي ذاكرتها احلية‪ ،‬للمدينة التي‬ ‫شهدت والدتها‪.‬‬ ‫الفنانة التشكيلية اإليطالية الرائعة ‪Tiziana‬‬ ‫‪ Vanetti‬ولدت يف مدينة بنغازي يف ‪ 4‬فبراير من العام‬ ‫‪1968‬م‪ ،‬وفيها ترعرعت ونشأت‪ ،‬وتنقلت يف شوارعها وبني‬ ‫أزقتها وحواريها‪ ،‬وعشقت كل جميل فيها‪ ،‬ككل سكان وأهالي‬ ‫هذه املدينة الكوزموبوليتية التي احتضنت كل األجناس‬ ‫واألطياف‪ ،‬الوافدين إليها من مختلف األرجاء‪ ،‬الذين‬ ‫جاؤوا من أجل العيش‪ ،‬وكانوا جتار ًا وحرفيني‪ ،‬وانصهر هذا‬ ‫التنوع يف مدينة الغريب (رباية الذايح)‪ ،‬واجتمعت فيها‬ ‫الديانات السماوية‪ ،‬اإلسالم واملسيحية واليهودية‪ ،‬كان صدر‬ ‫بنغازي وقلبها مفتوح للجميع‪ ،‬عاشوا فيها مبودة وترابط‬ ‫وإخاء وحب‪ ،‬وانخرطوا يف النسيج االجتماعي للمدينة‬ ‫بسرعة‪.‬‬ ‫سافرت ‪ Tiziana‬إلى إيطاليا‬ ‫ملواصلة دراستها ومتكنت من‬ ‫احلصول على درجة البكالوريوس‬ ‫مع مرتبة الشرف يف الفنون من‬ ‫أكادميية بريرا للفنون اجلميلة‬ ‫يف ميالنو‪ ،‬وتخصصت يف مجال‬ ‫الفنون البصرية‪ ،‬وتطورت موهبتها‬ ‫بعد أن اكتسبت خبرتها كرسامة‬ ‫محترفة عندما عملت معلمة‬ ‫ملادة الرسم وتاريخ الفن يف كل‬ ‫من املراكز اخلاصة واالجتماعية‬ ‫والتعليمية‪ ،‬وشاركت بتدريس‬ ‫الفن لألطفال من ذوي اإلعاقة‬ ‫يف إحدى أعمالها اإلنسانية‪ ،‬هذه‬ ‫األعمال التي حترص دائما على‬ ‫القيام بها‪.‬‬ ‫كذلك عملت أستاذة يف جامعة‬ ‫وجامعة‬ ‫‪CASTELLANZA‬‬ ‫‪ Fagnano Olona‬التي دائما‬ ‫ما كانت تنظم املعارض واملتاحف‪،‬‬ ‫والزالت تعيش وتعمل ‪Tiziana‬‬ ‫يف مدينة ميالنو‪ ،‬حيث أقامت أكثر‬ ‫من ‪ 50‬معرض ًا فردي ًا يف إيطاليا‬ ‫وخارجها‪ ،‬وشاركت يف العديد من‬ ‫البرامج الفنية‪.‬‬ ‫تعمل حاليا كمشاركة يف‬ ‫مشروع كبير لفن البرية يف إيطاليا‬ ‫وعلى طبيعة الغابات‪ ،‬وسيقدم‬

‫هذا العمل الكبير يف املتاحف الفنية اإليطالية والدولية‬ ‫املرموقة‪ ،‬ورحبت املتاحف اإليطالية والدولية بأعمالها‬ ‫ضمن مجموعاتها الفنية الدائمة‪.‬‬ ‫الرائعة ‪ Tiziana‬تهوى تصميم األزياء ولصقل‬ ‫هذه املوهبة درست تصميم األزياء وتخرجت منه يف العام‬ ‫‪2008‬م‪ ،‬وال عجب فهي يف بالد املوضة واالبتكارات‪.‬‬ ‫تقول ‪ Tiziana‬ابنة مدينة بنغازي‪ ،‬مدينتان حبهما‬ ‫سكن فؤادي بنغازي املدينة التي ولدت فيها ولطاملا أحببتها‬ ‫وميالنو مسقط رأس عائلتي‪.‬‬ ‫وتتمنى العودة وإقامة معارض ومناشط فنية يف املدينة‬ ‫التي أبصرت النور فيها‪ ،‬وترعرعت ونشأت حتت سمائها‬ ‫الصافية‪ ،‬وتنقلت كالفراشة اجلميلة يف شوارعها وبني‬ ‫أزقتها وحواريها‪ ،‬وعشقت كل جميل فيها‪ .‬ونحن كلنا أمل‬ ‫بأن يعشق كل من يقطنها اليوم على الروح التي ميزت هذه‬ ‫املدينة عبر العصور‪ ،‬ويترك يف قلبه شيئا من الفن الذي‬ ‫عشقته اجلميلة ‪.Tiziana‬‬

‫حيرة الفنــــــــ‬

‫ليس شرط ًا على اإلطالق أن تكون حياة كل علم‬ ‫من أعالم الفن واألدب صاحلة لالقتباس السينمائي إذ‬ ‫مهما بلغ علو هذا الفنان أو ذاك ومهما كان جناح أحد‬ ‫األدباء أو غيره‪ ،‬فال ميكن أن يعني ذلك حضور املوضوع‬ ‫املقبول درامي ًا ‪ ،‬أو تكون السينما قادرة على التعامل‬ ‫معه‪ ..‬تختار السينما جانبا من حياة املبدع والسيما إذا‬ ‫كان متميزا وعاصفا ويحقق اإلشكال الدرامي املطلوب‪،‬‬ ‫وتبتعد عن احلياة البسيطة الهادئة وتبقيها يف الظل‪.‬‬ ‫نقول ذلك‪ ،‬رغم أن األسماء الالمعة من املبدعني‬ ‫لها إغراء ال يقاوم‪ ،‬وأظن أن نسبة كبيرة من األفالم‬ ‫التي تتناول السيرة الذاتية للفنانني واألدباء لم تنجح‬ ‫كثيرا‪ ،‬ألن الفيلم يف الغالب يستمد قوته من ملعان‬ ‫االسم‪ ،‬وهذا اللمعان وحده ال يكفي‪.‬‬

‫رمضان سليم‬ ‫منذ عدة سنوات أنتجت السينما العاملية فيلما حول الرسامة‬ ‫املكسيكية «فريدا» إنتاج ‪ ..2002‬وذهب الفيلم أيضا للتعرض الى‬ ‫تفاصيل من حياة زوجها الرسام املسكيكي «ريفيرا»‪ ..‬وقبل ذلك‬ ‫كانت هناك أفالم‪ ،‬ليست كثيرة‪ ،‬لكنها متنوعة حول فنانني مثل‬ ‫بيكاسو وجوجان وسيزان ومايكل اجنلو وغيرهم‪.‬‬ ‫أما االسم األهم سينمائيا فهو الفنان فان جوخ والذي متيل‬ ‫حياته الى الدراما السوداء‪.‬‬ ‫من االفالم العاملية املنتجة حول شخصيات من عالم الفنون‬ ‫التشكيلية‪ ،‬ما عرض أواخر عام ‪ ،2004‬وكان بعنوان «اميديو‬ ‫موليانى» ملخرجه وكاتبه (مايكل دافيس) فى ثانى جتربة اخراجية‬ ‫سينمائية له بعد فيلمه الروائي الطويل األول (املباراة ‪)1999‬‬ ‫وبالطبع لم يوزع الفيلم الثاني بشكل جيد‪ ،‬حتى أنه لم يعرض فى‬ ‫أغلب دور العرض العربية‪ ،‬والسبب يعود إلى أن الفيلم يبتعد كثيرا‬ ‫عن متطلبات التوزيع التجاري‪ ،‬وليس له عالقة مباشرة بأفالم‬ ‫القمة وصناديق األرباح التي تشرف عليها الشركات الكبرى‪.‬‬ ‫هذا ال يعنى أن الفيلم حتفة فنية أو حلق به غنب ‪ ،‬فهو‬ ‫بعيد عن ذلك ‪ ،‬لكنه يبقى من نوعية األفالم التي تلفت اإلنتباه‬ ‫ألنه يقترب من افالم السيرة الذاتية اخلاصة بأحد الفنانني‬ ‫التشكيليني املعروفني‪ ،‬مع بداية القرن العشرين‪ ،‬ويبتعد عن لعبة‬ ‫املغامرة والكوميديا او االعتماد‬ ‫على التقنية‪ ،‬ويعود بالسينما الى موضوعاتها اإلنسانية‬ ‫االساسية ‪.‬‬ ‫يكاد فيلم «موليانى أن يكون ميلو دراميا‪ ،‬لوال بعض اللحظات‬


‫‪E MAIL : INFO @ALSABAAH.LY‬‬

‫االربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫‪9‬‬

‫‪WWW. alsabaah.ly‬‬

‫الموافق‪15‬يناي ــر ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫آراء‬

‫اإلرهاب الصليبي‬ ‫سالم الوخي‬

‫رؤى‬ ‫العجيلي العبيدي‬

‫ّ‬ ‫تقييم دولي ايجابي‪ ..‬رسالة لكل الليبيين‬

‫مـــن خالل التحـــرك الدبلوماســـي الدولي الراهـــن باتجاه‬ ‫إيجـــاد حل سياســـي للملـــف الليبي يثبـــت العالـــم لليبيين كافة‬ ‫بأنهـــم أكبـــر مـــن حجمهـــم الجغرافـــي القـــاري وأكبـــر حتـــى‬ ‫مـــن ثرواتهـــم الطبيعيـــة ومـــن تاريخهـــم وتراثهـــم الحضاري ‪،‬‬ ‫فالعالـــم الـــذي توصل إلى تلك الحقائق أراد أن يوصل رســـالة‬ ‫لليبييـــن بضرورة االســـتفادة من ذلك التقييـــم الدولي لمكانتهم‬ ‫ولموقعهـــم الجغرافـــي المميـــز وغيـــر ذلـــك من العوامـــل التي‬ ‫دفعـــت بالعالـــم إلى ذلك التحرك الدبلوماســـي الواســـع والذي‬ ‫لـــم يشـــهده أي حلـــف آخر علـــى مســـتوى الصراعـــات األهلية‬ ‫وغيـــر األهليـــة المرصـــودة بالعالـــم فـــي أوقـــات ســـابقة وحتى‬ ‫حاليـــاً‪ ،‬فذلـــك التحرك الدبلوماســـي يـــكاد يغطي ثالثـــة أرباع‬ ‫الكـــرة األرضيـــة ‪ -‬مـــن أوروبـــا إلـــى إفريقيا ‪ -‬وحتـــى الواليات‬ ‫المتحـــدة وبحســـب المراقبين فإن ماشـــهدته الســـاحة الدولية‬ ‫خـــال األيـــام القليلـــة الماضيـــة والتزال تشـــهده مـــن تحركات‬ ‫دبلوماســـية تمثل مســـاعي ( الدقائق ) األخيرة التي تســـبق قمة‬ ‫( برليـــن ) المقـــرر انعقادها في ألمانيا فالتحـــركات والجوالت‬ ‫علـــى مختلـــف المســـتويات الزالـــت قائمـــة ودولـــة احتضـــان‬ ‫المؤتمـــر تبـــذل جهوداً مكثفة حيث تقوم المستشـــارة ( ميركل )‬ ‫بجـــوالت ( مكوكيـــة ) لعواصم العديد من الـــدول القناع الجميع‬ ‫بضـــرورة المشـــاركة الفاعلة فـــي قمة برلين والخـــروج بنتائج (‬ ‫إيجابيـــة) تضمن الوقف الدائم للعدوان علـــى العاصمة الليبيية‬ ‫وضواحيهـــا واقفـــال حنفيـــات الدمـــاء التي ســـالت ومنذ أكثر‬ ‫مـــن تســـعة أشـــهر وشـــهدت االســـبوعين الماضييـــن تصعيـــداً‬ ‫وغير مســـبوقا ً من الطرف المعتدي وســـقط فيـــه الضحايا من‬ ‫المدنييـــن من خـــال مجازر طلبـــة الكلية العســـكرية مثالً التي‬ ‫راح ضحيتهـــا أكثـــر مـــن ‪ 65‬ضحيـــة مـــا بين شـــهيد ومصاب‬ ‫وغيرهـــا مـــن المجـــازر التي يســـقط فيها األطفـــال فضالً عما‬ ‫أحدثتـــه تلـــك التصعيدات من طرف المعتـــدي على عاصمة كل‬ ‫الليبييـــن مـــن ارباك للعمليـــة التعليمية بصفـــة خاصة اضطرت‬ ‫معهـــا وزارة التعليم إلى تعليق الدراســـة وغيرها مـــن التأثيرات‬ ‫الماديـــة والمعنويـــة والنفســـية التي طالت أكثر مـــن ‪ 200‬ألف‬ ‫نـــازح ممن ازغمـــوا على هجـــر منازلهـــم وتحولوا إلـــى نازحين‬ ‫فـــي وطنهم !!‬ ‫وكمـــا أشـــرنا فـــإن كل الدالئـــل المرصـــودة على الســـاحة‬ ‫الدوليـــة بالنســـبة للملف الليبـــي تؤكد رغبة صادقـــة من جانب‬ ‫األطـــراف المنخرطـــة في ذلك الملـــف كافة في تجـــاوز الواقع‬ ‫الراهـــن الـــذي ثبت فيه فشـــل العدوان العســـكري فـــي تحقيق‬

‫أهدافـــه وســـقوط مراهنات بعض الـــدول ممن توهموا ســـرعة‬ ‫الحســـم العسكري لصالح اجندات خارجية تريد عسكرة الدولة‬ ‫والحكم الشـــمولي وهو ما يخالف تطلعـــات وطموحات الليبيين‬ ‫فـــي ( الحريـــة ) والعدالـــة االجتماعيـــة واألحتـــكام لصناديـــق‬ ‫االنتخابـــات والدولـــة المدنيـــة بصـــورة عامة بكافـــة مفرداتها‬ ‫وأبجدياتهـــا فثوابـــت الليبيين معروفة تماما ً وعلى أساســـها يتم‬ ‫التصـــدي للعدوان على العاصمة وضواحيهـــا وعلى بقية المدن‬ ‫األخـــرى ‪ -‬ولقـــد أكد مثـــاً رئيس المجلس الرئاســـي على تلك‬ ‫الثوابـــت بعـــد عـــدوان ‪ 4‬أبريل الماضي مباشـــرة عبـــر العديد‬ ‫مـــن األصعدة الدوليـــة واإلقليمية والمحليـــة فمثال بعد اطالق‬ ‫حكومـــة الوفاق للمبادرة السياســـية يـــوم ‪ 6-16‬الماضي عمد‬ ‫رئيـــس المجلس الرئاســـي إلـــى االلتقـــاء مع مختلف الشـــرائح‬ ‫والنُخـــب السياســـية واالجتماعيـــة وقطاعات الشـــباب والمرأة‬ ‫ورجـــال الديـــن والقـــادة العســـكريين فيمـــا ُعـــرف فـــي حينـــه‬ ‫باللقـــاءات التشـــاورية في أغســـطس وســـبتمبر الماضى والتي‬

‫كان الغـــرض منهـــا الوصول إلـــى صياغة رؤية وطنية مشـــتركة‬ ‫تجـــاه األحـــداث التـــي تشـــهدها البـــاد وخاصة العـــدوان على‬ ‫العاصمـــة وضواحيها وســـبل تجاوزها‪.‬‬ ‫وقـــد أكـــد رئيـــس المجلـــس الرئاســـي فـــي تلـــك اللقاءات‬ ‫التشـــاورية علـــى أنه التنازل عن المبادئ التـــي تضمن بناء دولة‬ ‫مدنيـــة ديمقراطيـــة التُعيـــد إنتـــاج الحكم الشـــمولي والتســـمح‬ ‫بعســـكرة الدولـــة ‪ ،‬وأكـــد أيضـــا ً بأنه مـــازال ُمصـــراً على دحر‬ ‫العـــدوان وتقديـــم المســـؤولين عنـــه إلـــى الفضـــاء وبـــأن دماء‬ ‫الشـــهداء لـــن تذهب ُســـدى ‪.‬‬ ‫وركّـــز فـــي اللقـــاءات التشـــاورية علـــى وجـــوب أال ينتظـــر‬ ‫الليبيـــون مـــا ُيعـــد لهـــم في الخـــارج مـــن ( قوالـــب ) جاهزة بل‬ ‫يجـــب أن يكونـــوا مســـتعدين بمشـــروعهم الوطنـــي وبـــأن دور‬ ‫حكومـــة الوفـــاق كان مـــن المفتـــرض أن يكون لمرحلـــة انتقالية‬ ‫تؤســـس للدولـــة المدنية ويتـــم فيها اإلشـــراف على االســـتفتاء‬ ‫علـــى الدســـتور الدائـــم وإجـــراء االنتخابـــات العامـــة ‪ ،‬ولكـــن‬

‫أطرافـــا ً محليـــة ودوليـــة أجهضـــت هـــذا المســـار وكان أبرزها‬ ‫العـــدوان علـــى عاصمـــة كل الليبييـــن مـــن جانب أعـــداء الدولة‬ ‫المدنيـــة ودعـــاة الحكم الشـــمولي ‪.‬‬ ‫ومثلمـــا كانـــت مســـارات حكومـــة الوفـــاق فـــي االتجاهات‬ ‫السياســـية واالقتصاديـــة واألمنيـــة والعســـكرية واضحـــة تماما ً‬ ‫أمـــام الليبييـــن فإن الشـــيء ذاتـــه كان أيضا ً واضحـــا ً أمام دول‬ ‫العالـــم كافة ســـواء عبر األمـــم المتحدة أو من خـــال التواصل‬ ‫مع االتحـــادات القارية واإلقليمية كاالتحـــاد األوروبي واالتحاد‬ ‫اإلفريقـــي فمثالً االتحـــاد اإلفريقـــي وخالل قمته االســـتثنائية‬ ‫صيـــف العـــام الماضـــي فـــي ( نيامـــي ) بالنيجـــر وقـــف قادته‬ ‫وممثليـــه علـــى حقائق الوضع في ليبيا وتداعيـــات العدوان على‬ ‫العاصمـــة حين قدم رئيس المجلس الرئاســـي للزعماء األفارقة‬ ‫ُملخصـــا ً للمبادرة السياســـية التـــي اطلقتها حكومـــة الوفاق يوم‬ ‫‪ 6 - 16‬الماضـــي للخـــروج مـــن أزمـــات ليبيا مؤكـــداً في ذات‬ ‫الوقـــت علـــى أهميـــة الـــدور اإلفريقي فـــي تحقيق االســـتقرار‬ ‫ودعـــم الســـلم واألمـــن وقـــدرة االتحاد علـــى لعـــب دور إيجابي‬ ‫إلنهـــاء الصراع ُمشـــيراً إلى ثوابـــت حكومة الوفاق فـــي التعامل‬ ‫مـــع العدوان علـــى طرابلس وضرورة ( دحـــره ) ليتمكن الليبيون‬ ‫مـــن العودة إلى المســـار السياســـي ‪ ..‬ولقد كان التجـــاوب تاما ً‬ ‫مـــن طـــرف قـــادة االتحـــاد اإلفريقـــي فـــي تلـــك القمـــة بحيث‬ ‫أكـــد الجميـــع على أنـــه اليوجد حـــل عســـكري لألزمـــة الليبية‬ ‫ويجـــب اســـكات صـــوت المدافع والرصـــاص والذهـــاب للحوار‬ ‫والمصالحة‪.‬‬ ‫ولعـــل الموقـــف لإلفريقـــي اآلن يأتـــي ُمنســـجما ً تماما ً مع‬ ‫ُمخرجـــات قمـــة ( نيامي ) حيـــث تعتزم اللجنة الرئاســـية رفيعة‬ ‫المســـتوى برئاســـة الكونغـــو والتي تضـــم عشـــر دول إفريقية‬ ‫تنظيـــم قمـــة فـــي ( برازفيـــل ) مـــن أجـــل توحيـــد الموقـــف‬ ‫اإلفريقـــي من الملـــف الليبي ويرصـــد المراقبون جـــوالت وزير‬ ‫خارجيـــة الكونغـــو لتوجيـــه الدعوات للقـــادة األفارقـــة لحضور‬ ‫االجتمـــاع المقـــرر يـــوم ‪ 25‬ينايـــر الجـــاري ونفـــس الشـــيء‬ ‫ينهـــض به مجلس الســـلم واألمن باالتحـــاد اإلفريقي حيث أعلن‬ ‫مفـــوض المجلس بأن اجتماعا ً للمجلس ســـيعقد عشـــية ( قمة‬ ‫) االتحـــاد المقـــررة يومـــي ‪ 8‬و ‪ 9‬فبرايـــر القـــادم بأديس أبابا‬ ‫ويضيـــف إلـــى ذلـــك تأكيده بـــأن نجـــاح الوســـاطة األخيرة في‬ ‫جمهوريـــة إفريقيا الوســـطى يدفعـــه إلى تكثيـــف االلتزام بدعم‬ ‫تســـوية ســـلمية شـــاملة للملف الليبي ‪.‬‬

‫عبدالباري رشيد‬

‫قبـــل أشـــهر مرت علينـــا الذكـــرى الـ‪925‬‬ ‫لدعـــوة البابا أوربـــان الثاني عام ‪ 1095‬م أمام‬ ‫مجمـــع كنســـي عقد فـــي كليرمون بفرنســـا إلي‬ ‫إطـــاق الحملـــة الصليبيـــة األولـــى ‪ ،‬في حدث‬ ‫عدوانـــي دمـــوي أنتـــج تذييالت ‪ ،‬يبـــدو لها أول‬ ‫وليس لهـــا آخر‪...‬‬ ‫الحمـــات الصليبية األساســـية والمعروفة‬ ‫ثمانية حمالت ‪ ،‬اســـتمرت بشـــكلها العســـكرية‬ ‫وبصورة متقطعة حتي عـــام ‪ 1277‬ميالدية إالّ‬ ‫أن هنـــاك مـــن يحصيها عشـــرة ‪ ،‬بينمـــا آخرون‬ ‫يـــرون اســـتمرارها حتـــى اآلن ‪ ،‬ولكـــن بتمظهـــر‬ ‫ثقافي مشـــيرين في ذلك إلي الغـــزو الثقافي‪..‬‬ ‫ومن خالل ســـرد خلفيات مســـارات ونتائج‬ ‫الحـــروب الصليبيـــة ‪ ،‬يتب ّين أن الغـــرب أو الدول‬ ‫األوروبية ‪ ،‬تتحمل أوزار وأوضار حجر األســـاس‬ ‫‪ ،‬فـــي قيام الجماعـــات الثيوقراطية والثيولوجية‬ ‫المســـلحة فـــي المنطقـــة العربية واإلســـامية ‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫في القرن الــــ‪ 12‬الميالدي ‪.‬‬ ‫في الجانب المســـيحي ‪ ،‬منظمات الداوية‬ ‫‪ ، Templaire‬واإلســـبتارية ‪Hospitallers‬‬ ‫وســـانتياجو ‪ ، Santiago‬وقلعـــة ربـــاح‬ ‫‪ ، Calatrava‬والقنطـــرة ‪ ،‬وفرســـان التيوتون ‪،‬‬ ‫عناويـــن وأســـماء بارزة للجرائم التي يشـــيب من‬ ‫هولهـــا األجنّـــة فـــي األرحام ‪ ،‬وعالمات ســـوداء‬ ‫التخطئهـــا أعيـــن التاريخ‪...‬‬ ‫كما أنتجت الحركات اإلســـامية المغالية‬ ‫مثل جماعة ( الحشاشين ) المعاصرة للحمالت‬ ‫الصليبيـــة ‪ ،‬فهـــذه الجماعـــة الشـــيعية الباطنية‬ ‫المتطرفـــة بقيـــادة مؤسســـها حســـن الصبـــاح‬ ‫المنتشـــرة في تلك اآلونة القروســـطية بالشـــام‬ ‫وإيـــران والعراق ‪ ،‬بممارســـاتها العنفيـــة البعيدة‬ ‫كل البعـــد عـــن وســـطية اإلســـام الحضـــاري ‪،‬‬ ‫جـــاءت رد فعل على العدوان األوروبي المســـتمر‬ ‫المتعـــدد األشـــكال على الذات اإلســـامية ‪.‬‬ ‫كتـــب التاريـــخ تشـــير إلـــى اإلســـتجابة‬ ‫المســـيحية الكبيـــرة لنـــداء ( أوربـــان الثانـــي )‬ ‫لالنطـــاق باتجـــاه الشـــرق األوســـط ‪ ،‬عندمـــا‬ ‫توجهـــت حملـــة في ربيـــع عـــام ‪ 1095‬قوامها‬ ‫التعصب‬ ‫زهـــاء ‪ 60‬ألف مســـيحي مصاب بـــداء‬ ‫ّ‬ ‫الدينـــي ‪ ،‬ومعهم زوجاتهـــم وعائالتهم ‪ ،‬وتبعتهم‬ ‫فـــي خريف العام نفســـه خمســـة جيـــوش أخرى‬ ‫قوامهـــا ‪ 100‬ألـــف شـــخص ‪ ،‬وكانـــت هـــذه‬ ‫األرقـــام ضخمـــة بمقاييـــس ذلـــك العصر ‪..‬‬ ‫البـــد هنـــا مـــن وقفـــة أمـــام رد الفعـــل‬ ‫العربـــي اإلســـامي علـــى تلـــك الحملـــة ‪ ،‬أمين‬ ‫معلوف الكاتب اللبناني الفرنســـي المعاصر في‬ ‫كتابـــه ( الحروب الصليبية كمـــا رآها العرب ) ‪،‬‬ ‫ووفـــق ما جـــاء في مقدمـــة الكتاب ســـرد قصة‬ ‫هـــذه الحـــروب ‪ ،‬كمـــا نظر إليها وعاشـــها وروي‬ ‫تفاصيلهـــا فـــي المعســـكر اآلخـــر أي الجانـــب‬ ‫العربـــي ‪...‬ويركـــز هـــذا الكتـــاب علـــى تقاعس‬ ‫وصمـــت النخبة المثقفـــة بمعايير تلـــك األزمنة‬ ‫تصـــدرت المشـــهد الثقافـــي وقتئـــذ ‪،‬‬ ‫‪ ،‬والتـــي‬ ‫ّ‬ ‫ويعنـــي المتص ّوفـــة البارزيـــن قادة الـــرأي العام‬ ‫مثـــل حجة اإلســـام اإلمـــام أبي حامـــد الغزالي‬ ‫‪ ،‬وعمـــر بن الفـــارض ‪ ،‬ومحي الديـــن ابن عربي‬ ‫‪ ،‬عندمـــا كانوا شـــهودا صامتين ســـلبيين لذلك‬ ‫العـــدوان الهمجـــي الصليبي ‪.‬‬ ‫خاتمـــة القول ‪ ،‬أن إحدي حلقات سلســـلة‬ ‫الصدامـــات واللقـــاءات بيـــن الشـــرق والغرب ‪،‬‬ ‫التـــي شـــرع أبوابها الغرب المســـيحي ‪ ،‬لم تقفل‬ ‫إلـــى اآلن ‪ .‬فقـــد اســـتخدم الرئيـــس األمريكـــي‬ ‫األســـبق الراحل جـــورج بوش األب لغـــة التهديد‬ ‫وتقليـــب صفحـــات التاريـــخ الدمويـــة ‪ ،‬وكشـــف‬ ‫بعيد تفجير نيويورك الشـــهير في ‪ 11‬ســـبتمبر‬ ‫‪ ، 2001‬مـــا فـــي ذاكرته من عداء للمســـلمين‬ ‫‪ ،‬وقـــذف مـــن لســـانه بعفونـــة ارتـــدت عليـــه ‪،‬‬ ‫حينمـــا وصـــف إجراءاتـــه االنتقاميـــة المزمـــع‬ ‫تنفيذهـــا بالحملة الصليبيـــة ‪ ،‬مما أثار الغضب‬ ‫فـــي كافة أرجـــاء العالـــم ‪ ،‬وبالذات فـــي العالم‬ ‫اإلســـامي ‪ ،‬معيـــدا لألذهان ومنبهـــا لها ‪ ،‬بأن‬ ‫الحمـــات الصليبية ح ّية فـــي الذاكرة األمريكية‬ ‫واألوروبيـــة علـــي حـــد ســـواء ‪ ،‬مشـــتعلة كامنـــة‬ ‫مســـتقرة بها تحت رماد اإلنتقام األســـود وردات‬ ‫الفعـــل الهوجاء ‪.‬‬

‫العنف بين السلوك الغريزي والثقافة المكتسبة (‪) 3/ 2‬‬

‫هـــي صادمـــة بـــكل المعاييـــر الدينيـــة واإلنســـانية‬ ‫واألخالقيـــة ‪ ،‬تلـــك المشـــاهد الدمويـــة المروعـــة التـــي‬ ‫تعرضهـــا بعض الجماعات المتشـــددة عبر وســـائل اإلعالم‪،‬‬ ‫ترويجـــا لمـــا تعتبـــره «صحيح» فكرهـــا‪ ،‬وألنها كذلـــك فإننا‬ ‫نعتقـــد أنـــه ال يمكـــن لمن يمتلـــك حدا أدنى من اإلحســـاس‬ ‫اآلدمـــي كونـــه إنســـانا‪ ،‬إال أن‪ ‬يخجـــل كإنســـان؛ مـــن هـــذا‬ ‫المنحـــى الدمـــوي الـــذي تتبناه هـــذه المجموعـــات‪ ،‬تنفيذا‬ ‫لمـــا يحملونـــه من تفســـير فكـــري تعســـفي للنـــص الديني‪،‬‬ ‫يقـــوم على تكفيـــر اآلخر مقدمة إلى نفيـــه ماديا‪ ،‬لمجرد أن‬ ‫وهمهـــم صـــور لهـــم أن هذا اآلخـــر مناقـــض لهم‪.‬‬ ‫إن العنـــف لـــم يعد خيـــاراً‪ ،‬يمكن للفرد اســـتخدامه من‬ ‫أجـــل الحصـــول على ما يريـــده‪ ،‬بل صـــار حتميـــ ًة وضرور ًة‬ ‫في كل زمـــان ومكان‪.‬‬ ‫وبعـــد العثـــور على التبريـــر الديني واألخالقي‪ ،‬ت ِ‬ ‫ُســـخّر‬ ‫ٍ‬ ‫أهـــداف‬ ‫الدينـــي‪ ،‬لخدمـــة‬ ‫س‬ ‫هـــذه الجماعـــات‬ ‫ّ‬ ‫المقـــد َ‬ ‫َ‬ ‫خاصـــة‪ ،‬بأن يســـتخدم «المنهـــج االنتقائي» في االستشـــهاد‬ ‫باآليـــات والنصـــوص واألحـــداث التاريخية‪ ،‬معتبـــراً إ ّياها ـ‬ ‫ٍ‬ ‫ظـــروف بيئيـــة وزمانية‬ ‫تلبس بهـــا من‬ ‫ممـــا ّ‬ ‫بعـــد تجريدهـــا ّ‬ ‫ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫أخالقيـــة واجتماعيـــة ومعرفيـــة‬ ‫وتركيبـــات نفســـية ونظـــمٍ‬ ‫صـــة ـ ُرخصـــ ًة أو إذنـــا ً يشـــجع علـــى اســـتخدام العنـــف‬ ‫خا ّ‬ ‫ويحـــض عليه‪.‬‬ ‫بـــل‬ ‫ضوابـــط‪،‬‬ ‫ي‬ ‫أ‬ ‫مـــن‬ ‫ـــت‬ ‫ّ‬ ‫ل‬ ‫المتف‬ ‫ِ‬ ‫ّ‬ ‫ُّ‬ ‫وبنتيجـــة هـــذا التشـــويه األيديولوجـــي والتالعـــب‬ ‫بالمقـــدس الدينـــي‪ ،‬نجـــد أن الصراعات الدمويـــة والتكفير‬ ‫واإلخـــراج مـــن الملّـــة والتعصـــب واالحتـــراب والقتـــل‪ ،‬هي‬ ‫ظواهـــر موجـــودة بكثـــرة فـــي تاريـــخ الثقافـــة اإلســـامية‪،‬‬ ‫وحـــد العبـــث‪،‬‬ ‫حـــد الالمعقـــول والالمفهـــوم‬ ‫ّ‬ ‫وقـــد بلغـــت ّ‬ ‫بعدما تحولت شـــرعية اســـتخدام العنف بوجـــه المعارضين‬ ‫والمخالفين‪ ،‬إلى ســـاح جرى اســـتعماله بأشـــكالٍ عشوائية‬

‫ٍ‬ ‫أزمنـــة مختلفة‪ ،‬بغرض التخلّـــص من الخصوم‬ ‫مختلفـــة في‬ ‫الفكرييـــن والسياســـيين‪.‬‬ ‫كـــذا أصبح المـــوروث بكل رمـــوزه وتأويالتـــه وقصصه‬ ‫مصـــدراً مهمـــا ً من مصادر تشــــريع وتبرير ممارســـة العنف‬ ‫علـــى النفس وعلـــى اآلخريـــن‪ ،‬اســـتغلّه البعض‪ ...‬لتســـويغ‬ ‫وتفعيل ممارســـاتها السياســـية والسلطوية‪ ‬وإلرســـاء معايير‬ ‫ومفاهيـــم وتشـــريعات ومعتقـــدات بعينها‪ ،‬من خـــال إعادة‬ ‫ترميـــز العنـــف‪ ،‬عبر إعادة تفســـير «التجربـــة األولى»‪ ،‬التي‬ ‫انتهـــت إلى تأصيـــل وتكريس نزعات العنف المتو ّحشـــة في‬ ‫مجتمعاتنا(‪ )2‬‬ ‫أبحث عن األيديولوجيا‪ ‬‬ ‫ويزكي هـــذه القراءة التجربـــة التاريخية التـــي تخبرنا؛‬ ‫أن ُّ‬ ‫كل المجتمعـــات التـــي قامـــت علـــى عقائـــد‪ ،‬ال على قيم‬ ‫ت‬ ‫لإلنســـان‪ ،‬غـــدت فريســـة للعنـــف االجتماعـــي‪ ،‬وأضحـــ ْ‬ ‫المؤسســـة بديـــاً عن العقيـــدة‪ ،‬والطقـــس بديالً عن‬ ‫فيهـــا‬ ‫َّ‬ ‫القيمـــة والمغـــزى الدينـــي أو العقائدي‪ .‬من هنـــا فإن ثقافة‬ ‫العنـــف فـــي الفكـــر والسياســـة تقوم علـــى عقيـــدة مركزية‬ ‫توتاليتارية(حكم شـــمولي)‪.‬‬ ‫المســـاءلة‬ ‫‪ ‬وأيـــة عقيدة أو َّ‬ ‫مؤسســـة تضع نفســـها فوق ُ‬ ‫والجـــدال والنقـــد والحـــوار ولـــو ا َّدعـــت العقالنيـــة والعلم؛‬ ‫فإنهـــا مـــع ذلـــك تؤسِّ ـــس لثقافـــة العنـــف والتعصـــب‪ .‬وأية‬ ‫ِ‬ ‫مدعيةً احتـــكار الحقيقة‪،‬‬ ‫جماعـــة تغتصـــب‬ ‫أدوات الحـــوار‪َّ ،‬‬ ‫بحـــق إلهـــي أو شـــعبي‪ ،‬ال تلبـــث أن ت ِ‬ ‫المؤسســـة‬ ‫ُخضـــع‬ ‫ٍّ‬ ‫َّ‬ ‫والمجتمـــع المدنـــي لســـطوة مزدوجـــة‪ :‬ســـطوة التقاليـــد‬ ‫وســـطوة االســـتبداد‪)3( .‬‬ ‫وإذا مـــا اعتبرنـــا أن العنـــف هـــو نتـــاج هـــذه الثقافـــة‬ ‫المفارقـــة‪ ،‬فإننا مـــع ذلك نفرق بين ثقافة العنف المشـــروع‬ ‫الـــذي يســـتمد مشـــروعيته مـــن الثقافة‪ ‬اإليجابيـــة والعنف‬

‫الســـلبي الذي يســـتمد حضوره مـــن األيديولوجيا التي تتكئ‬ ‫علـــى معطيـــات ثقافيـــة مطلقة ونهائيـــة‪ ،‬وهي مـــن ثم تلك‬ ‫الثقافة التي تؤســـس لوعي مشـــوه تعســـفي فـــي تعاطيه مع‬ ‫اآلخرين‪.‬‬ ‫وإنـــه لمن خطـــل القراءة هنـــا حصر ثقافـــة العنف في‬ ‫مجموعـــة بشـــرية بعينها أو فكر بعينه كونها ظاهرة بشـــرية‬ ‫ال يختـــص بها مـــكان أو زمـــان دون غيـــره‪ ،‬وال تقتصر على‬

‫ديـــن‪ ،‬أو جنـــس أو فكر أو ثقافة دون ســـواها‪)4(.‬‬ ‫ظاهرة عالمية‬ ‫إ َّن العنـــف ظاهـــرة عالميـــة عرفتهـــا المجتمعـــات‬ ‫البشـــرية منـــذ فجـــر التأريخ‪ ،‬لكنه ظـــل منطقا ً مســـتحكما ً‬ ‫داخـــل المجتمعـــات غير المتحضـــرة أي المجتمعـــات التي‬ ‫ترفـــض االحتكام إلى القانـــون ومنطق العقـــل‪ ،‬وترتكز على‬ ‫القوة فـــي تحقيق أهدافهـــا وأغراضها المشـــبوهة‪ ،‬وانتزاع‬

‫حقوقهـــا وتســـوية خالفاتها القائمة‪ ،‬واســـتمر العنف دهوراً‬ ‫طِ ـــواالً‪ ،‬حتى أصبح صفـــة مالزمة لكثير من الشـــعوب رغم‬ ‫اختالف الظروف وتطور الحضـــارات‪ ،‬وتوغل مفهوم العنف‬ ‫داخل العمـــق الجغرافي ألغلب بلدان العالـــم المعاصر(‪.)5‬‬ ‫ومـــن ثم فـــإن ثقافـــة العنف فـــي المجتمعـــات العالمية‬ ‫متفاوتـــة التبنـــي‪ ،‬فـــكل مجتمع يؤمـــن بها حســـب معتقداته‬ ‫الدينيـــة والمجتمعيـــة‪ ،‬وال يمكننـــا أن نســـتبعد الفهـــم‬ ‫الخاطـــئ للديـــن عند أغلـــب هـــذه المجتمعات التـــي تتبنى‬ ‫العنـــف كوســـيلة لمواجهـــة الخصـــوم والمختلفيـــن عنهـــا‬ ‫دينيـــا ً وعرقيـــاً‪ ،‬وإال بمـــاذا نفســـر كل الحـــروب التي وقعت‬ ‫بيـــن فرقـــاء دينييـــن كانـــت المرجعيـــة المذهبيـــة الدينيـــة‬ ‫الشـــرارة التـــي أشـــعلتها‪ ،‬كالحـــروب التاريخيـــة والحاليـــة‬ ‫بيـــن الشـــيعة والســـنة فـــي اإلســـام وكذلك الحـــروب التي‬ ‫وقعـــت بيـــن الكاثوليـــك والبروتســـتانت فـــي المســـيحية‪،‬‬ ‫وغيرهـــا مـــن الحـــروب وأنمـــاط العنـــف األخـــرى كالعنـــف‬ ‫الفكـــري والسياســـي(‪ )6‬العبثي التي عانت منـــه الكثير من‬ ‫المجتمعـــات عبـــر التاريخ‪.‬‬ ‫ظاهرة ممتدة‬ ‫وإذا مـــا اقتربنا أكثـــر من منطقتنا العربية وما عاشـــته‬ ‫وتعيشـــه هـــذه األيـــام مـــن دمويـــة مارســـتها بعـــض القوى‪،‬‬ ‫كأحـــد التجليـــات المباشـــرة لحـــراك عـــام ‪ ،2011‬فإننـــا‬ ‫نكتشـــف أن مفهـــوم العنف لدى بعض الحركات اإلســـامية‬ ‫المعاصرة؛ له جذور شـــائكة وقديمة تمتد إلى ســـنة(‪37‬هـ)‬ ‫أيـــام واقعة صفين وظهـــور الخوارج‪ ،‬في عهـــد خالفة أمير‬ ‫المؤمنيـــن علي ومـــا تبعها من مصائب وويـــات‪ )7( .‬حيث‬

‫سليم يونس‬


‫‪08‬‬

‫‪WWW. ALSABAAH.LY‬‬

‫الفنـــــــي‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫املوافق ‪ 15‬يناير ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫شاعر البيضاء‬

‫محمد الجويفي‬

‫في عيونك‬

‫تكعيبية األوكراني النقدية‬

‫ألــــوان ‪..‬‬

‫صالح قادربوه‬

‫فن غير قابل للنسيان‬

‫يف مساحة هذا األسبوع نوجه حزمة الضوء‬ ‫إلى جتربة قوية من حيث حضورها وأسبابه؛‬ ‫من القدرة الفنية العالية واملنجزات املتحققة‬ ‫والوعي الكبير املسند على املدرسة التكعيبية‬ ‫يف التشكيل‪ ،‬نعني هنا جتربة الفنان ألكسندر‬ ‫آرتشيبنكو‪ ،‬وهو رسام ونحات أوكراني ( وأمريكي‬ ‫بالتجنس ) ولد يف كييف ‪ ( 1887‬تويف يف‬ ‫نيويورك ‪ ،) 1964‬من ‪ 1902‬إلى ‪1905‬‬ ‫التحق مبدرسة كييف للفنون‪ ،‬ويف ‪1906‬‬ ‫ضا مع الفنان األوكراني ألكسندر‬ ‫أقام معر ً‬ ‫بوجومازوف‪ ،‬انتقل ملوسكو يف العام ذاته حيث‬ ‫أتيحت له فرصة لعرض أعماله يف بعض‬ ‫العروض اجلماعية ‪ ،‬ثم للعاصمة الفرنسية‬ ‫‪ 1908‬وكان مقيم ًا يف مستعمرة الفنان الروش‬ ‫‪ ،‬وبعد عام ‪ 1910‬أقام معارض يف صالون دي‬ ‫إنديبندس ‪ ،‬وصالون أوتومني مع ألكساندرا‬ ‫إيكستر ‪ ،‬وكازميير ماليفيتش ‪ ،‬وفادمي ميلر ‪ ،‬وسونيا ديلوناي ‪-‬‬ ‫تورك ‪ ،‬وجورج براك ‪ ،‬وأندريه ديرين وآخرين‪ ،‬ويف عام ‪ 1912‬أقام‬ ‫أول معرض شخصي له يف متحف فولكواجن يف هاغن بأملانيا ‪،‬‬ ‫ومن ‪ 1912‬إلى ‪ 1914‬كان يدرس يف مدرسة الفنون اخلاصة به‬ ‫يف باريس‪.‬‬ ‫أربع من املنحوتات التكعيبية له‬ ‫ظهر ت‬ ‫ذلك احلياة األسرية وخمسة‬ ‫مبا يف‬ ‫من رسوماته يف معرض‬ ‫األسلحة املثير للجدل يف عام‬ ‫‪ 1913‬يف مدينة نيويورك‪،‬‬ ‫مت تصوير هذه األعمال يف عالم نيويورك‪،‬‬ ‫انتقل أرشيبينكو إلى نيس يف عام ‪.1914‬‬ ‫يف عام ‪ 1920‬شارك يف بينالي الثاني‬ ‫عشر الدولي يف فينيسيا يف إيطاليا وبدأ مدرسته‬

‫الفنية اخلاصة يف برلني يف‬ ‫العام التالي‪.‬‬ ‫يف عام ‪ 1923‬هاجر إلى‬ ‫الواليات املتحدة ‪ ،‬وشارك يف‬ ‫معرض للوحات واللوحات‬ ‫الروسية‪ .‬أصبح مواطن ًا‬ ‫أمريكي ًا يف عام ‪ ،1929‬ويف‬ ‫عام ‪ 1933‬عرض يف اجلناح‬ ‫األوكراني يف شيكاغو وأجنح‬ ‫هذا اجلناح‪ ،‬وبلغت قيمة‬ ‫أ عما له‬ ‫وقتها عشرات اآلالف من الدوالرات‪.‬‬ ‫يف عام ‪ 1936‬شارك يف معرض‬ ‫التكعيبية والفن التجريدي يف‬ ‫نيويورك‪ ،‬فضالً عن العديد من‬ ‫املعارض يف أوروبا وأماكن أخرى‬ ‫يف الواليات املتحدة‪ ،‬وانتُخب‬ ‫لألكادميية األمريكية للفنون‬ ‫واآلداب يف عام ‪.1962‬‬ ‫تتميز أعمال هذا الفنان‬ ‫الكبير ‪ -‬خاصة منحوتاته ‪ -‬بإعادة‬ ‫النظر إلى الكتلة من حيث الوعي بشكل‬ ‫اإلنسان واألسئلة حوله‪ ،‬واالستفادة‬ ‫من الفراغات وملؤها ذهنيا‪ ،‬وهو‬ ‫قدم‬ ‫متأثر مبدرسة بيكاسو غير أنه ّ‬ ‫خدمة للجمهور بتعريفهم بشكل‬ ‫أوسع بالكوالج‪ ،‬وتغذية املنحى‬ ‫اجلمالي باستكشافات خاصة به حتقق مفهوم الفنان الذي‬ ‫يقدم تفسيره للحياة من خالل ما يصنعه‪ ،‬ما أهلّه أن يكون‬ ‫من الفنانني اخلالدين وآثاره الفنية غير قابلة للنسيان‪.‬‬

‫نسرين طافش توضح‬ ‫حقيقة حلولها مكان نانسي‬ ‫عجرم في «ذا فويس كيدز»‬

‫لو ما يف عيونك كتبنا أشعار ‪..‬‬ ‫ما الشعر يبقى يوم عنده معنى‬ ‫من نظرة عيونك صار ياما صار‬ ‫ورانا شرينا وما بالرخيصه بعنا‬ ‫‪...‬‬ ‫لو ماكتبنا الشعر فيها عيونك‬ ‫هي عني من تستاهل نقولو فيها‬ ‫ولو ما كتبنا العمر يفنى دونك‬ ‫يبقى الغريب الراحل شمعتا يطفيها‬ ‫فيهن هنانا ويبقى منانا فيهن ‪..‬‬ ‫عيونك تعودنا نعيشو بيهن ‪..‬‬ ‫ويف عمرنا مانقبلو خاطيهن ‪..‬‬ ‫وال ينتسن ال غيرهن يقنعنا‬ ‫‪...‬‬ ‫من نظرة عيونك كان هاللي كان ‪..‬‬ ‫حكاية غال عنوانها احلنني‬ ‫ويف ضحكة عيونك إحساس باألمان‬ ‫يكبر معانا كل حني وحني‬ ‫طايل شقانا كان ما نشوفوهن ‪..‬‬ ‫عيونك اللي يف غيابهن نبكوهن‪..‬‬ ‫وأحوالنا يف البعد لك نحكوهن ‪..‬‬ ‫ضعنا بالهن ياغالنا ضعنا‬

‫ضفاف ‪..‬‬

‫عبد الحكيم كشاد‬

‫الملك الخطأ والرجل االستثناء‬

‫بعد أن ضجت وسائل التواصل اإلجتماعي خالل‬ ‫الساعات املاضية بأخبار تتحدث عن حلول الفنانة السورية​‬ ‫نسرين طافش​ مكان الفنانة اللبنانية​نانسي عجرم​ يف جلنة‬ ‫حتكيم برنامج «​ذا فويس كيدز​«‪ ،‬نفت طافش هذه املعلومات‪.‬‬ ‫وكتبت طافش عبر صفحتها اخلاصة على أحد مواقع‬ ‫التواص ل اإلجتم اعي ‪»:‬ال صحة للخبر ا ملتداول باستبدال‬ ‫الفنانة نانسي عجرم بي يف برنامج ذا فويس ‪ ..‬بس نسيتو‬ ‫حتطو اسمي بخبر وقوع الطائرة األوكرانية واني سبب غالء‬ ‫السلع الغذائ ية وتزايد نسب الط الق بالصني ومجاعات‬ ‫افريقيا واقنعت هاري وميغان باالستقالة من املهام امللكية‬ ‫وعم حضر للحرب العاملية الثالثة»‪.‬‬

‫خفايا احلروب واألنظمة حتمل الكثير من‬ ‫التفاصيل وأسرارها وامللك ويليام الثاني باعتباره ميثل‬ ‫الرايخ الثاني الذي كان رمزه األعلى «بسمارك» بوحدة‬ ‫املانيا عام ‪ 1870‬ومبجيء هتلر دشن الرايخ الثالث‬ ‫الذي ظل صراعه مستمرا مع النظام القدمي ‪.‬‬ ‫نفي امللك املخلوع بعد هزمية أملانيا يف احلرب‬ ‫العاملية األولى إلى هولندا وبعد احتاللها يف احلرب‬ ‫العاملية الثانية ظل امللك مالحقا من «اجلستابو»‬ ‫ووحدات النخبة النازية س س وإدانة معاهدة فرساي‬ ‫املخزية الذي كان السبب فيها ‪.‬‬ ‫وإذا كانت النازية التي اجتاحت أملانيا منذ مجيء‬ ‫هتلر قد باركت التحول وأصبح ماضي ذلك العهد‬ ‫كله مدان ًا يف هذا املد اجلائح العاصف من اجلنون‬

‫الذي طال اجلميع يأتي فيلم «استثناء» ليحكي قصة‬ ‫الكابنت» براندت» متاشي ًا مع لكل قاعدة استثناء حتى‬ ‫يف العهد النازي على األرض الهولندية ملجأ امللك‬ ‫الذي لم يكن بعيد ًا عن الكابوس الهتلري العاصف‬ ‫آنذاك بأوروبا ‪ ..‬يبدأ الفيلم مبشهد ناعم ومحزن‬ ‫لطفلة ملقاة إثر مذبحة قرية يف بولندا قتل فيها‬ ‫األطفال والنساء كإبادة جماعية وكان شاهد ًا عليها‬ ‫ظلت كابوس «براندت» املقيم ‪ ..‬يف مهمته جديدة يكلف‬ ‫بكتابة تقرير عن امللك وحتركاته بعد إحلاقه باحلرس‬ ‫العسكري للقصر الذي فر حراسه‬ ‫إثر اجتياح هولندا والذي‬ ‫يخشى النازيون على وضع امللك‬ ‫يف تلك البالد من أن تستقطبه‬ ‫جهة ما باعتباره مازال رمز ًا كان‬ ‫ضرب ًا من التجسس عن ملك‬ ‫مبعد عن احلكم ووحيد منذ‬ ‫عشرين عام ًا وملفات تفتح من‬ ‫جديد ملعرفة رأيه بسلوك القادة‬ ‫اجلدد واحلرب القائمة ‪ ..‬بني‬

‫شكوك اجلستابو بالكابنت وجد «براندت» نفسه بني‬ ‫حرس امللك وفرقة اس اس مع مشكلة جاسوس تسلل‬ ‫خفية يف مهمة داخل القصر تتابعه االستخبارات‬ ‫ويالحقه اجلستابو مع ذلك الصراع كان «براندت»‬ ‫يراقب ويالحظ التبدالت التي جتري على األرض‬ ‫والزال ذلك الكابوس وصورة تلك الطفلة ما تفتأ توقظ‬ ‫جانب ًا مظلم ًا يف حياته‪ ..‬زيارة أخرى منتظرة بني امللك‬ ‫و« هيملر» تعطي االنطباع عن ذلك الصراع القائم بني‬ ‫النظامني العشاء الذي يتحول إلى تقزز وريبة واجلنرال‬ ‫يعرض للملك اسلوب النازية يف بعض التجارب على‬ ‫شعوب املحتلة أتهم امللك يف السابق‬ ‫بتجويع شعبه كانت هوايته يف منفاه‬ ‫اطعام البط يف البحيرة التي تشرف‬ ‫على قصره‪ ،‬وبني خدم القصر يتعلق‬ ‫«براندت» بقلب «ميكي» الفتاة الذي‬ ‫يكتشف بأنها يهودية واألدهى أنها‬ ‫جاسوس القصر مبعية كاهن ُيعتقل‬ ‫و ُيعذب‪..‬ويف مشاهد متسارعة تفلت‬ ‫ميكي‪ ،‬يتخذ فيها الكابنت قرار ًا‬ ‫بتهريبها خارج هولندا وإبعاد امللك عن‬ ‫مؤامرات القادة النازيني بعد محاولة‬ ‫استدراج واهمة للعودة به يف وقت وصول‬ ‫رسالة «تشرشل» إلى امللك ترحب به على‬ ‫األراضي البريطاني‪.‬‬ ‫بعد قتل رجلني من‬ ‫اجلتسابو مبسدس ميكي يلقيه‬ ‫«براندت» يف النهر موهم ًا الكل بأن اجلاسوسة‬ ‫قتلت الرجلني وهربت ‪ ..‬يف النهاية يرجع‬ ‫«براندت» إلى برلني حر ًا بعد هذه املهمة ويف‬ ‫قلبه يقني بأن عامله بدأ يتبدل بوجود ميكي يف‬ ‫حياته ‪«...‬براندت» ينتصر يف حربه ‪.‬‬ ‫حني يسأل الكابنت «براندت» هل خنت‬ ‫وطني ؟ يرد اجلنرال «سيجورد» أوالً هل هناك‬ ‫وطن ؟!‬

‫نادية الجندي ونبيلة عبيد ممنوعتان‬ ‫من الحديث عن «نساء من ذهب» والسبب؟‬ ‫شركة الصباح منتجة مسلسل «​نساء من ذهب​« ّنبهت على‬ ‫بطلتي العمل املمثلتني املصريتني ​نادية اجلندي​ و​نبيلة عبي ​د‬ ‫وأيض ًا املؤلف واملخرج‪ ،‬عدم احلديث عن أي ت فاص يل تخص‬ ‫العمل لوسائل االعالم خالل الفترة احلالية‪ ،‬خصوص ًا وأن هناك‬ ‫إتفاقا بني الشركة املنتجة والقائمني على قناة ‪ mbc‬على عقد‬ ‫مؤمتر صحفي كبير يف العاصمة اللبنانية بيروت قبل انطالق‬ ‫التصوير األسبوع املقبل‪.‬‬ ‫«نساء من ذهب» هو إسم مبدئي للعمل املأخوذ من «فورمات»‬ ‫أميركي كوميدي أنتجته شركة ديزني الشهيرة‪ ،‬وجاري االستقرار‬ ‫على اسم مناسب ونهائي للعمل‪ ،‬اضافة إلى اجتاه القائمني على‬

‫املسلسل الى اال ستعانة بأكثر من جنم للظهور كضيوف شرف‬ ‫خالل احللقات‪ ،‬وبالفعل مت ترشيح العديد من الفنانني كل واحد‬ ‫يظهر يف حلقة خاصة‪ ،‬وطبيعة العمل تتطلب ذلك‪.‬‬ ‫وتعود املمثلة نادية اجلندي إلى الدراما بهذا املسلسل بعد‬ ‫غياب ‪ 4‬سنوات‪ ،‬بعد أن كانت قدمت آخر أعمالها مسلسل «أسرار»‬ ‫مع املخرج وائل فهمي عبد احلميد ومت عرضه خارج شهر رمضان‪،‬‬ ‫أما املمثلة نبيلة عبيد فكان آخر أعمالها يف الدراما مسلسل «كيد‬ ‫النسا ‪ »2‬مع املخرج أحمد البدري والذي مت عرضه قبل ‪ 6‬أعوام‪،‬‬ ‫إضافة إلى ظهورها كضيفة شرف يف حلقة من حلقات مسلسل‬ ‫«لهفة» مع دنيا سمير غامن‪ ،‬وسميرغامن وعلي ربيع‪.‬‬

‫عصا الراعي !‬ ‫يف احلكاية‬ ‫أن ذلك الراعي‬ ‫يرجع بالقطيع‬ ‫إلى حظائره ‪ ...‬حارس َا‬ ‫متربص َا ‪ ...‬عني الذئب‬ ‫الغادرة !‬ ‫الذئب الذي ال يوجد عادة‬ ‫اال يف ذهن القطيع !‬ ‫بني عصا التّرهيب‬ ‫وجزرة التّرغيب‬ ‫راع مه ِّرج !!‬ ‫ٍ‬

‫ّ‬ ‫العد ُاء القديم !‬

‫السه ُم ‪..‬‬ ‫حني ُوجِ َد َّ‬ ‫للع ْدو أن يقترح‬ ‫كان َ‬ ‫ممالكه الشاسعة‬ ‫ويسرح بطي قدمه‬ ‫اقاصي األرض ‪.‬‬ ‫املدفع ‪ ..‬جعل ذلك‬ ‫العدا ُء القدمي‬ ‫ّ‬ ‫مقيم ًا يف مكانه !‬ ‫وتستقر األرض‬ ‫من حتت قدمه‬ ‫بعد نهم طويل !‬ ‫بني احلضر و البدو ‪..‬‬ ‫أدوات وليست حضارة‬

‫خدعة‬ ‫خدعة الثعلب جاهزة‬ ‫على لساننا كل صباح‬ ‫ويف املساء تنهض‬ ‫التماعة الذئب !‬


‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪1441‬‬

‫‪11‬‬

‫‪WWW. alsabaah.ly‬‬

‫الموافق ‪ 15‬يناي ــر ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫إعداد‪ :‬مناف بن دلة‬ ‫رغــم مــا يعانيــه فريــق برشــلونة اإلســباني مؤخــر ًا مــن إخفاقــات ونتائــج ســيئة‪،‬‬ ‫فــإن مشــجعي الفريــق يعتبــرون نجمهــم ليونيــل ميســي أفضــل العــب فــي العالــم دون‬ ‫منــازع‪ ،‬ويــرون أن ابتعــاد (البرغــوث) األرجنتينــي عــن البطــوالت مــرده االختيــارات‬ ‫الســيئة للمــدرب فالفيــردي واإلســتراتيجيات غيــر المجديــة إلدارة الفريــق‬ ‫واالنتدابــات التــي لــم تكــن فــي المســتوى‪.‬‬ ‫اســتطاع الظفــر بأهــم الجوائــز‬ ‫ويعلــل هــؤالء بــأن الالعــب‬ ‫كــرة القــدم العــام الماضــي‪،‬‬ ‫الفرديــة المخصصــة لالعبــي‬ ‫المقدمــة مــن مجلــة (فرانــس‬ ‫وعلــى رأســه الكــرة الذهبيــة‬ ‫فــي العــام والجائــزة المماثلــة‬ ‫فوتبــول) ألفضــل العــب‬

‫رياضـــــة‬

‫المقدمــة مــن االتحــاد الدولــي لكــرة القــدم (الفيفــا)‪.‬‬ ‫وســواء كان رأي محبــي (البولغــا) هــذا حقيقيــا أم مبنيــا علــى عاطفــة يعوزهــا‬ ‫المنطــق‪ ،‬فــإن هــذا العــام يحمــل بيــن طياتــه مناســبات ســتجعل ميســي يحطــم‬ ‫مزيــدا مــن األرقــام القياســية‪ ،‬وتدفعــه نحــو ألقــاب أكثــر‪.‬‬ ‫(مونــدو ديبورتيفــو) اإلســبانية‬ ‫وفــي تقريــر لهــا ‪ ،‬اســتعرضت صحيفــة‬ ‫األرجنتينــي أن يحققهــا خــال‬ ‫‪ 21‬رقمــ ًا قياســي ًا يمكــن للفتــى‬ ‫والمســتويات ‪..‬‬ ‫‪ 2020‬علــى مختلــف األصعــدة‬ ‫اخترنا منها ‪ 10‬هي ‪- :‬‬

‫منهــا معادلة رقم بيليه وجتاوز رونالدو‬

‫‪ 10‬أرقام قياسية يمكن‬ ‫لميسي أن يحققها في ‪2020‬‬

‫‪ ‬يتطلع «البولغا» لحصد سابع كرة ذهبية له في هذا العام ‪ ..‬ليؤمن نفسه من مطاردة رونالدو‬ ‫الوصــول الــى‬ ‫الهــدف رقــم ‪ 700‬فــي‬ ‫مشــواره االحترافــي مــع برشــلونة‬ ‫و المنتخــب األرجنتينــي‪ ،‬إذ يمتلك‬ ‫حاليــا ً فــي رصيــده ‪ 688‬هدفــا ً ‪،‬‬ ‫وأمامــه ‪ 12‬هدفــا فقــط لتجــاوز‬ ‫هــذا الرقــم‪.‬‬ ‫التتويــج بلقــب دوري أبطــال أوروبا‬ ‫للمــرة الخامســة فــي مســيرته مــع‬ ‫(البلوجرانــا)‪ ،‬بعدمــا قــاد الفريق لنيل‬ ‫اللقــب القــاري أعــوام ‪ 2006‬و ‪2009‬‬ ‫و ‪ 2011‬و ‪ ، 2015‬ويمكــن اعتبــار‬ ‫هــذا اللقــب مــن أقــوى التحديــات‬ ‫لميســي خاصــة بعدمــا اســتعصى‬ ‫علــى الفريــق إحــرازه األعــوام األربعــة‬ ‫الماضيــة ‪.‬‬ ‫فــض الشــراكة مــع زميلــه الســابق أندريــس‬ ‫إنييســتا‪ ،‬والــذي يشــاركه فــي تحقيــق الــدوري‬ ‫اإلســباني‪ ..‬وإذا مــا تــ ّوج ميســي بلقــب‬ ‫(الليغــا) هــذا الموســم ‪ ،‬ســيصبح علــى بعــد‬ ‫لقــب واحــد مــن صاحــب الرقــم القياســي‬

‫وهــو اإلســباني فرانشــيكو خينتــو ‪ ،‬المتــوج‬ ‫مــع ريــال مدريــد ‪ 12‬مــرة‪.‬‬ ‫تجــاوز رقــم البرازيلــي بيليــه فــي عــدد‬ ‫األهــداف المســجلة مــع ٍ‬ ‫نــاد واحــد ‪ ،‬حيــث‬ ‫ســجل بيليــه ‪ 643‬هدفــا ً لصالــح ســانتوس‬ ‫البرازيلــي ‪ ،‬بينمــا أحــرز ميســي ‪ 618‬هدف ـا ً‬ ‫لصالــح برشــلونة حتــى اآلن ‪ ،‬أي أن هــذا‬ ‫األخيــر يحتــاج الــى تســجيل ‪ 25‬هدفـا ً فقــط‬ ‫لمعادلتــه ثــم تجــاوزه‪ ،‬وهــو فــارق ليــس صعبـا ً‬ ‫علــى ميســي خاصــة أنــه ســجل ‪ 13‬هدفــا ً‬ ‫فــي مرحلــة الذهــاب مــن بطولــة الــدوري‬ ‫اإلســباني هــذا الموســم‪.‬‬ ‫رفــع رصيــده مــن األلقــاب ليصبــح الالعــب‬ ‫األكثــر تتويج ـا ً فــي العالــم ‪ ،‬ليتجــاوز بذلــك‬ ‫رقــم الظهيــر البرازيلــي دانــي الفيــش صاحــب‬ ‫األربعيــن لقبــا ً ‪ ،‬حيــث يمتلــك ميســي ‪34‬‬ ‫لقبــا ً حتــى اآلن ‪ ،‬وســيكون بإمــكان الدولــي‬ ‫األرجنتينــي مضاعفــة رصيــده بحصــد ‪6‬‬ ‫ألقــاب خــال عــام ‪ ، 2020‬تشــمل لقــب‬ ‫الــدوري اإلســباني و كأس الملــك و دوري‬ ‫ابطــال أوروبــا و الســوبر األوروبــي و كأس‬

‫العالــم لألنديــة ‪ ،‬وكوبــا اميــركا مــع األرجنتيــن‬ ‫الفــوز بجائــزة (البيتشيشــي) كهــداف لبطولــة‬ ‫الــدوري اإلســباني للمــرة الســابعة فــي إنجــاز‬ ‫تاريخــي يفــوق مــا حققــه اإلســباني تيلمــو‬ ‫زارا الــذي نالهــا ســت مــرات ‪ ،‬حيــث أحرزهــا‬ ‫ميســي أعــوام ‪ 2010‬و ‪ 2012‬و ‪ 2013‬و‬ ‫‪ 2017‬و ‪ 2018‬و ‪ ، 2019‬مــع اإلشــارة الــى‬ ‫أنــه يتصــدر حالي ـا ً ترتيــب هدافــي البطولــة‬ ‫هــذا الموســم برصيــد ‪ 13‬هدفــا ً مناصفــة‬ ‫مــع الفرنســي كريــم بــن زيمــة مهاجــم ريــال‬ ‫مدريــد‪.‬‬ ‫رفــع «الكــرة الذهبيــة» للمــرة الســابعة فــي‬ ‫تاريخــه‪ ،‬وســيكون ذلــك إنجــازا تاريخيــا غيــر‬ ‫مســبوق عقــب تجــاوزه غريمــه البرتغالــي‬ ‫كريســتيانو رونالــدو مهاجــم يوفنتــوس الــذي‬ ‫فــاز ‪ 5‬مــرات بــذات الجائــزة ‪.‬‬ ‫التتويــج بلقــب (كوبــا أميــركا) ليكــون أول‬ ‫ألقابــه القاريــة فــي مســيرته الكرويــة مــع‬ ‫منتخــب األرجنتيــن ‪ ،‬خاصــة أن البطولــة‬ ‫ســتحتضنها األرجنتيــن باالشــتراك مــع‬ ‫كولومبيــا الصيــف القــادم ‪ ،‬ويتمنــى ميســي‬

‫أن يحقــق لقبــا مــع منتخــب التانغــو ويطــرد‬ ‫النحــس الــذي ظــل يالزمــه علــى المســتوى‬ ‫الدولــي‪.‬‬ ‫جونينيــو‬ ‫بالبرازيلــي‬ ‫اللحــاق‬ ‫برنامبوكانــو العــب ليــون الفرنســي‬ ‫ســابقا‪ ،‬فــي صــدارة الالعبيــن األكثــر‬ ‫تســجيالً عــن طريــق الــركالت الحــرة‬ ‫المباشــرة‪ ،‬والــذي ســجل ‪ 76‬هدف ـاً‪،‬‬ ‫حيــث يحتــاج ميســي لتســجيل ‪24‬‬ ‫هدفــا ً للحــاق بالنجــم البرازيلــي‬ ‫ثــم تجــاوزه بعدمــا ســجل ‪52‬‬ ‫هدفــا ً حتــى اآلن مــع برشــلونة‬ ‫واألرجنتيــن‪.‬‬ ‫معادلــة رقــم غريمه كريســتيانو‬ ‫رونالــدو فــي صــدارة ترتيــب‬ ‫الهدافيــن التاريخييــن ببطولــة‬ ‫دوري أبطــال أوروبــا ‪ ،‬حيــث‬ ‫يتصــدر النجــم البرتغالــي حاليـا ً‬ ‫القائمــة برصيــد ‪ 128‬هدفــا ً ‪،‬‬ ‫وبفــارق ‪ 14‬هدفــا عــن ميســي‬ ‫الــذي ســجل ‪ 114‬هدفــا ً ‪.‬‬

‫هل يحقق ميسي حلم برشلونة في رفع «ذو األذنين» األوروبي لسادس مرة؟‬ ‫كيميا اختفت فجأة‬

‫اإليرانية الوحيدة المتحصلة‬ ‫على ميدالية أولمبية تهجر بالدها‬ ‫أعلنــت كيميــا علــي زاده العبــة التايكواندو وصاحبة‬ ‫الميداليــة األولمبيــة الوحيــدة فــي إيــران أنهــا غــادرت‬ ‫بالدهــا بشــكل دائــم ألنهــا لــم تعــد قــادرة علــى تحمــل‬ ‫«نفــاق» نظــام يســتخدم الرياضييــن لغايــات سياســية‬ ‫وال يقــوم ســوى بـ«إذاللهــم»‪ ،‬بحســب قولهــا‪.‬‬ ‫وكتبــت علــى حســابها فــي موقــع (إنســتغرام) ‪« :‬هــل‬ ‫أبــدأ بالترحيــب‪ ،‬أو الــوداع‪ ،‬أو تقديــم التعــازي؟» فــي‬ ‫حيــن تعيــش البــاد صدمــة جــراء كارثــة إســقاط‬ ‫طائــرة للخطــوط الجويــة األوكرانيــة فــي طهــران‬ ‫شــخصا‪،‬‬ ‫بواســطة صــاروخ مــا أدى إلــى مقتــل ‪176‬‬ ‫ً‬ ‫معظمهــم مــن اإليرانييــن والكندييــن‪.‬‬ ‫ووجهــت الرياضيــة اتهامــات إلــى ســلطات بالدهــا‬ ‫قائلــة «أنــا واحــدة مــن مالييــن النســاء المضطهــدات‬ ‫فــي إيــران»‪ .‬وأضافــت المــرأة التــي فــازت بالميداليــة‬ ‫البرونزيــة فــي أولمبيــاد ريــو عــام ‪« ،2016‬لقــد ارتديت‬ ‫كل شــيء طلبــوا منــي أن أرتديــه» فــي إشــارة إلــى‬ ‫الحجــاب‬ ‫وأثــار خبــر اختفــاء الشــابة البالغــة مــن العمــر ‪21‬‬ ‫عامـا ً حالــة مــن االضطــراب فــي البــاد‪ .‬وكان النائــب‬ ‫عبد الكريم حســين زادة طالب بمحاســبة «المســؤولين‬ ‫غيــر األكفــاء الذيــن يتســببون فــي هــروب رأس المــال‬ ‫اإلِنســاني» فــي حيــن كتبــت وكالــة «إســنا» شــبه‬ ‫الرســمية «صدمــة للتايكونــدو اإليرانــي‪ .‬لقــد هاجــرت‬ ‫كيميــا علــي زادة إلــى هولنــدا»‪.‬‬ ‫وتشــتبه الوكالــة فــي أن الرياضيــة ترغــب في الدفاع‬ ‫عــن ألــوان دولــة أخــرى غيــر الجمهورية اإلســامية في‬ ‫أولمبيــاد ‪ 2020‬فــي طوكيــو‪ ،‬فيمــا أكــدت الالعبــة أنهــا‬ ‫ال تــزال «طفلــة إيرانيــة أينمــا تكون»‪.‬‬

‫‪ 500‬دوالر مقابل كل صدة‬

‫حارس أسترالي يقدم أغرب تبرع إلطفاء الحرائق‬ ‫أقــدم حــارس مرمــى أســترالي علــى طريقــة غريبــة‬ ‫للتبــرع بأمــوال تســاعد بــاده فــي أعمــال اإلنقــاذ واإلغاثــة‬ ‫نتيجــة حرائــق الغابــات‪ ،‬حيــث قــال مــات رايــان ‪ ،‬وهــو‬ ‫حــارس مرمــى فريــق برايتــون أنــد هــوف ألبيــون اإلنجليــزي‬ ‫إنــه ســيتبرع بمبلــغ ‪ 500‬دوالر أســترالي عــن كل كــرة ينجــح‬ ‫أي حــارس مرمــى فــي التصــدي لهــا خــال آخــر جولــة مــن‬ ‫مباريــات الــدوري اإلنجليــزي الممتــاز‪.‬‬ ‫وبمــا أن حــراس المرمــى أنقــذوا ‪ 56‬تســديدة منهــا‬ ‫خمــس لرايــان نفســه خــال مبــاراة فريقــه التــي خســرها‬

‫‪ - 1‬صفــر أمــام إيفرتــون‪ ،‬فإنــه أرســل ‪ 28‬ألــف دوالر‬ ‫أســترالي (‪ 19365‬دوالرا أميركيــا) للجهــات المســؤولة‬ ‫عــن عمليــات اإلطفــاء‪.‬‬ ‫وكتــب رايــان علــى حســابه بموقــع (تويتــر) ‪ « :‬أشــكركم‬ ‫جميعــا علــى دعمكــم الرائــع فيمــا يتصــل بالوضــع فــي‬ ‫بــادي»‪ ،‬ومــع اقتــراب موعــد انطــاق بطولــة ملبــورن‬ ‫المفتوحــة للتنــس وعــد كثيــر مــن العبــي والعبــات الكــرة‬ ‫الصفــراء بتقديــم تبرعــات لصالــح ضحايــا الحرائــق التــي‬ ‫تشــتعل منــذ أكثــر مــن شــهر فــي أســتراليا‪.‬‬

‫نتقدا فريقه السابق‬

‫إنييستا ‪ :‬مايفعله برشلونة‬ ‫فيه قلة احترام‬

‫فتــح الالعــب الدولــي اإلســباني الســابق أندريــس إنييســتا النار‬ ‫علــى إدارة فريقــه الســابق برشــلونة‪ ،‬معتبــرا الطريقــة التي تتعامل‬ ‫بهــا مــع مــدرب الفريــق إرنســتو فالفيريدي بـــغير المحترمة»‪.‬‬ ‫وعنــد ســؤاله عــن رأيــه حــول مصيــر فالفيــردي وانتشــار أنبــاء‬ ‫عــن تفــاوض النــادي الكتالونــي مــع اإلســباني تشــافي لتولــي تدريــب الفريق‬ ‫‪ ،‬الــذي يعانــي تخبطــا فــي النتائــج ‪ ،‬أجــاب إنييســتا إذاعــة (أونــدا ســيرو)‪« :‬تصــرف‬ ‫برشــلونة قبيــح بعــض الشــيء‪ ،‬عليكــم احتــرام مــدرب الفريــق»‪.‬‬ ‫وأضــاف‪« :‬أتمنــى أن يتــم حــل الموضــوع فــي برشــلونة ألن مــا يحصــل أمــر غيــر جيــد‬ ‫للمــدرب ولالعبين وللجماهير»‪.‬‬ ‫وحــول جاهزيــة زميلــه الســابق تشــافي لتدريــب برشــلونة‪ ،‬أكــد إنييســتا أن «تشــافي‬ ‫وحــده هــو مــن يســتطيع البــت فيمــا إذا كان جاهــزا للمهمــة أم ال»‪.‬‬ ‫يذكــر أن أصواتــا عديــدة ارتفعــت مــن الجماهيــر ومــن داخــل إدارة (البوجرانــا)‬ ‫تطالــب باســتبعاد فالفيــردي مجــددا بعــد هزيمتــه المفاجئــة علــى يــد أتليتكــو مدريــد‪،‬‬ ‫فــي نصــف نهائــي كأس الســوبر اإلســباني فــي مدينــة جــدة الســعودية‪ ،‬قبــل أيــام‪.‬‬

‫كلوب يكشف‬ ‫سبب اعتذا فيرمينيو‬ ‫كشــف المــدرب األلمانــي يورغــن كلــوب‪ ،‬عــن الســبب الــذي دفــع نجــم ليفربــول‬ ‫روبرتــو فيرمينيــو لالعتــذار‪ ،‬بالرغــم مــن تســجيله هــدف المبــاراة الوحيــد أمــام‬ ‫توتنهــام‪ ،‬مســاء الســبت الماضــي‪.‬‬ ‫وســجل البرازيلــي فيرمينيــو هــدف اللقــاء الوحيــد لليفربــول أمــام توتنهــام‪ ،‬فــي‬ ‫الجولــة ‪ 22‬مــن منافســات الــدوري اإلنجليــزي الممتــاز‪ ،‬معــززا صــدارة فريقــه على‬ ‫قمــة الــدوري‪.‬‬ ‫وبعــد نهايــة المبــاراة‪ ،‬وبينمــا توجــه كلــوب راكضــا لمعانقــة نجمــه البرازيلــي‪،‬‬ ‫تفاجــأ المــدرب األلمانــي بفيرمينيــو وهــو يطلــب منــه التوقــف‪ ،‬كــي يوجــه لــه‬ ‫اعتــذارا غريبــا‪.‬‬ ‫وقــال كلــوب‪« :‬عندمــا ذهبــت لمعانقتــه بعــد المبــاراة‪ ،‬قــال لــي توقــف أريــد أن‬ ‫أتكلــم أوال‪ ،‬أنــا أدرك أنــه كان يتوجــب علــي تســجيل المزيــد مــن األهــداف»‪.‬‬ ‫وأضــاف كلــوب‪« :‬لــم أكــن أنــوي التحــدث حــول الفــرص الضائعــة أبــدا‪ ،‬ولكنــي‬ ‫وافقتــه وقلــت لــه نعــم كان عليــك تســجيل المزيــد»‪.‬‬ ‫وجــاء اعتــذار فيرمينيــو لكلــوب بســبب إضاعتــه عــددا مــن الفــرص خــال‬ ‫اللقــاء‪ ،‬لكنــه ســجل هــدف اللقــاء الوحيــد بتســديدة متقنــة بعــد تســلمه تمريــرة مــن‬ ‫زميلــه محمــد صــاح‪.‬‬ ‫وأبــدى كلــوب إعجابــه بالنجــم البرازيلــي‪« :‬إنــه العــب خــارق‪ .‬خــارق ‪ ..‬أنــا ال‬ ‫أقولهــا للمــرة األولــى‪ ،‬وأتمنــى أن ال تكــون المــرة األخيــرة»‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫الرياضة‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪١٤٤١‬‬

‫الموافق ‪ 15‬يناير ‪2020‬‬

‫العدد ‪204 :‬‬

‫‪WWW.ALSABAAH.LY‬‬

‫السن ــة األولى‬

‫كتب ـ مناف بن دلة‬

‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫فرسان المتوسط في ‪ .. 2020‬تطلعات للنجاح وتمسك بالحلم المباح‬

‫بين توجس وترقب‬

‫مــع ولوجنــا لثانــي أســابيع ‪ ،2020‬ترنــو أعيــن محبــي كــرة القــدم فــي ليبيــا إلــى العــام الجديــد بنظــرات كلهــا أمــل فــي مســتقبل أكثــر نجاح ـ ًا‪ ،‬رغــم مــا يكتنــف‬ ‫مســيرة (فرســان المتوســط) مــن صعوبــات وتحديــات ترقــى إلــى مســتوى العوائــق‪.‬‬ ‫فــي هــذا العــام ينتظــر منتخبنــا األول اســتحقاقان مهمــان علــى المســتوى القــاري‪ ،‬ويتمثــان فــي التصفيــات المؤهلــة لــكأس أمــم إفريقيــا ‪ 2021‬المقــرر إقامتهــا‬ ‫فــي الكاميــرون‪ ،‬ونظيرتهــا الخاصــة بالترشــح إلــى كأس العالــم ‪ 2022‬الــذي ســيلعب ألول مــرة فــي منطقــة الشــرق األوســط‪ ،‬علــى المالعــب القطريــة تحديــد ًا‪.‬‬ ‫أمــا منتخــب المحلييــن فبــات األقــرب للعــب‬ ‫نهائيــات كأس إفريقيــا لالعبيــن المحلييــن (شــان‬ ‫إثيوبيــا ‪ )2020‬بعــد قــرار الجامعــة التونســية لكــرة‬ ‫القــدم بعــدم المشــاركة فــي البطولــة‪.‬‬ ‫خطط تتقدم ثم تتأخر‬ ‫اتحــاد كــرة القــدم اســتبق تحديــات ‪ 2020‬باجتمــاع‬ ‫الشــهر الماضــي جمــع رئيســه عبــد الحكيــم الشــلماني‬ ‫بالجهازيــن الفنــي واإلداري للمنتخــب األول‪ ،‬ونتــج عــن‬ ‫االجتمــاع قــرارات مهمــة أبرزهــا تجهيــز معســكرات‬ ‫إعداديــة للمنتخــب تتخللهــا مباريــات وديــة‪ ،‬علــى أن‬ ‫يتــرك تحديــد المنافســين فــي تلــك المباريــات وفق ـا ً‬ ‫للظــروف‪.‬‬ ‫بعــد ذلــك بأيــام أعلــن البنزرتــي فــي مقابلــة متلفــزة‬ ‫أنــه اتفــق مــع الشــلماني علــى إقامــة تجمــع اً فــي‬ ‫بنغــا ز ي‬ ‫طرابلــس وآخــر فــي‬ ‫علــى‬ ‫للو قــو ف‬ ‫ى‬ ‫مســتو‬ ‫ا لال عبيــن‬ ‫ا لمحلييــن‬ ‫فــي ظــل‬ ‫تو قــف‬ ‫الــدوري‪،‬‬ ‫و ا لر فــع‬ ‫مــن‬

‫مســتوى لياقتهــم البدنيــة‪ ،‬لكنــه عــاد الحق ـا ً وقــال أن‬ ‫صعوبــات عــدة تحــول دون تحقيــق هــذه التجمعــات‪،‬‬ ‫مبقي ـا ً علــى خيــار المعســكرات الخارجيــة‪ ،‬والمتوقفــة‬ ‫بدورهــا علــى قــرارات اتحــاد الكــرة‪.‬‬ ‫البحث عن الطيور المهاجرة‬ ‫توقــف الــدوري دفــع مســييري المنتخــب للتفكيــر فــي‬ ‫الالعبيــن الناشــطين خــارج الديــار‪ ،‬ويبــدو أن الـــ‪16‬‬ ‫محترفــا ً الذيــن ضمتهــم قائمــة (فرســان المتوســط)‬ ‫فــي مباراتــي تونــس وتنزانيــا ضمــن تصفيــات (كان‬ ‫‪ )2021‬لــم تنــل إعجــاب الجهــاز الفنــي ‪ ،‬فبــدأ يبحــث‬ ‫عــن بقيــة الطيــور المهاجــرة‪ ،‬ال ســيما تلــك التــي لــم‬ ‫تمثــل يومــا المنتخبــات الوطنيــة‪.‬‬ ‫ويبــرز اســم زكريــا بوخــال علــى رأس هــؤالء‪،‬‬ ‫فالعــب ألكمــار الهولنــدي ســيكون مكســبا كبيــراً لليبيــا‬ ‫إن نجحــت لجنــة المنتخبــات فــي إقناعــه بارتــداء‬ ‫قميــص الفرســان‪.‬‬ ‫بوخــال الــذي يحمــل الجنســية الهولنديــة والمغربية‬ ‫ســبق لــه اللعــب لمنتخــب هولنــدا للفئــات الســنية‪،‬‬ ‫وســتواجه التطلعــات الليبيــة لضمــه منافســة قويــة مــن‬ ‫الجانــب المغربــي‪ ،‬كونــه يملــك جنســية مغربيــة‪ ،‬إلــى‬ ‫جانــب إمكانيــة لعبــه مــع منتخــب الطواحيــن الهولنديــة‬ ‫األول‪.‬‬ ‫الالعــب البالــغ مــن العمــر ‪ 19‬عامـا ً ‪ ،‬والــذي يلعــب‬ ‫فــي مركــز الجنــاح األيمــن شــارك فــي تســع مباريات مع‬ ‫فريقــه بالــدوري الهولنــدي هــذا الموســم‪ ،‬إلــى جانــب‬ ‫مبــاراة واحــدة‬ ‫فــي الــدوري‬ ‫األوروبــي‪.‬‬ ‫و ســتكو ن‬ ‫أ ســما ء‬ ‫محمــد‬ ‫بالتمــر مهاجــم‬ ‫ألــدر شــوت تــاون‬ ‫اإلنجليــزي الناشــط‬ ‫فــي دوري الدرجــة‬ ‫الخامســة‪ ،‬راشــد التومــي‬ ‫حــارس مرمــى كاراســانو‬ ‫الــذي يلعــب فــي الدرجــة الرابعــة‬ ‫بإيطاليــا وزكريــا البوزيــدي متوســط‬ ‫ملعــب نــادي ووترفــورد اإليرلنــدي حاضــرة‬ ‫إلــى جانــب بوخــال فــي قائمــة يرغــب اتحــاد الكــرة أن‬ ‫تعــزز صفــوف منتخبنــا هــذا العــام‪.‬‬ ‫وجوه جديدة‬ ‫نظــرة القائميــن علــى إدارة المنتخــب فني ـا ً ســتركز‬ ‫علــى طلحــة رزق المتألــق هــذه األيــام مــع فريقــه‬ ‫االتحــاد المنســتيري التونســي‪ ،‬الــذي شــكل مفاجــأة‬

‫في انتظار المباريات‬ ‫الرسمية يظل‬ ‫السؤال األهم قائما‬ ‫« لماذا تغيب‬ ‫االستراتيجيات‬ ‫الواضحة عن مراكز‬ ‫صنع القرار الكروي؟»‬

‫بوخالل وطلحة‬ ‫رزق على رأس‬ ‫الوجوه الجديدة‬ ‫القريبة من‬ ‫االنضمام‬ ‫لفرسان‬ ‫المتوسط‬ ‫كبــرى بتصــدره فــرق الــدوري التونســي بـــ‪ 28‬نقطــة من‬ ‫‪ 12‬مبــاراة‪.‬‬ ‫طلحــة يؤكــد فــي كل مبــاراة علــى علــو كعبــه‪ ،‬وآخرهــا‬ ‫يــوم الســبت الماضــي أمــام اتحــاد بــن قردان‪،‬عندمــا‬ ‫قــدم كــرة علــى طبــق مــن ذهــب لزميلــه النيجيــري‬ ‫أنتونــي أوكبوتــو فســجل هــذا األخيــر الهــدف األول‬ ‫للـ(أوســمو)‪ ،‬علمــا بــأن المبــاراة انتهــت لمصلحــة زمالء‬ ‫طلحــة ‪.0/2‬‬ ‫كمــا ســيتابع الجهــاز الفنــي محمــد الترهونــي ومفتاح‬ ‫طقطــق المتألقيــن علــى المالعــب المصريــة وصولــة‬ ‫الــذي يقــدم مســتوى ثابتــا فــي الــدوري البحرينــي‪،‬‬ ‫إلــى جانــب أكثــر العبيــن ناجحيــن حاليــا وهمــا حمــدو‬ ‫الهونــي نجــم الترجــي التونســي وســند الورفلــي صخــرة‬ ‫دفــاع الرجــاء المغربــي‪.‬‬ ‫آمال في العودة‬ ‫وقــد يشــكل هــذا العــام بوابــة يعــود مــن خاللهــا‬ ‫محمــد المنيــر إلــى المنتخــب بعــد فتــرة غيــاب بســبب‬ ‫اإلصابــة الخطيــرة التــي لحقــت بــه‪ ،‬إضافــة إلــى‬ ‫مشــاكل التأشــيرة التــي باعــدت بينــه وبيــن الفرســان‬ ‫فــي مــرات ســابقة‪.‬‬ ‫العــب لــوس أنجلــوس األمريكــي تعــرض لكســر فــى‬ ‫الجمجمــة‪ ،‬إثــر تدخــل عنيــف ومتعمــد مــن الســويدي‬ ‫زالتــان إبراهيموفيتــش الالعــب الســابق لفريــق لــوس‬ ‫أنجلــوس جاالكســي فــي ديربــي (الترافيكــو) العــام‬ ‫الماضــي‪ ،‬وتغيــب عــن المالعــب لفتــرة طويلــة‪ ،‬إال أنــه‬ ‫عــاد للمالعــب مرتديــا قناع ـا ً واقي ـا ً مــن الصدمــات‪.‬‬ ‫المنيــر قــد يعــود للمنتخــب كالعــب لفريــق جديــد‪،‬‬ ‫بعــد أن كشــفت بعــض التقاريــر أنــه قريــب مــن‬ ‫ســامبدوريا اإليطالــي‪ ،‬باإلضافــة إلــى أن ناديــي الهــال‬ ‫الســعودي وأنجيــه الفرنســي‪ ،‬أبديــا رغبــة كبيــرة فــي‬ ‫الظفــر بخدماتــه‪.‬‬ ‫و يترقــب الجمهــور الليبــي عــودة مهاجــم كروتونــي‬ ‫اإليطالــي‪ ،‬أحمــد بــن علــي الغائــب عــن المشــاركة منــذ‬ ‫أكثــر مــن شــهرين بســبب اإلصابــة‪.‬‬ ‫روزنامة ‪2020‬‬ ‫علــى المســتوى الرســمي ســيخوض منتخبنــا أولــى‬ ‫مبارياتــه هــذا العــام أواخــر شــهر مــارس المقبــل فــي‬ ‫دور المجموعــات للتصفيــات المؤهلــة لــكأس العالــم‬ ‫‪ ،2022‬والــذي لــم تتحــدد معالمــه بعــد‪.‬‬ ‫المنتخــب الليبــي حــل فــي المســتوى الثالــث‬ ‫لمنتخبــات القــارة (تبعــا لتصنيــف الفيفــا لشــهر‬ ‫ديســمبر)‪ ،‬وســننتظر إلــى الـــ‪ 21‬مــن الشــهر الجــاري‬ ‫لمعرفــة أيــة مجموعــة ســيقع فيهــا المنتخــب الليبــي‬ ‫ومــن هــم منافســوه‪.‬‬

‫وسيشــارك ‪ 40‬منتخبــا فــي دور المجموعــات‪ ،‬حيث‬ ‫ســيتم توزيعهــا إلــى ‪ 10‬مجموعــات‪ ،‬وســيتأهل متصدر‬ ‫كل مجموعــة إلــى الــدور النهائــي‪ ،‬حيــث ســيلعب كل‬ ‫منتخبيــن تضعهمــا القرعــة فــي مواجهــة بعضهمــا‬ ‫مباراتيــن‪ ،‬يتحــدد إثرهمــا هويــة المنتخبــات‬ ‫الخمــس المتأهلــة إلــى مونديــال قطــر‪.‬‬ ‫أمــا علــى صعيــد تصفيــات الــكان‪،‬‬ ‫فســيلعب فرســان المتوســط آخــر‬ ‫مباريــات الذهــاب أمــام غينيــا‬ ‫االســتوائية فــي آخــر أيــام شــهر‬ ‫أغســطس‪ ،‬ثــم يطيــر بعدهــا بأيــام‬ ‫إلــى ماالبــو لمقابلــة ذات المنتخــب‬ ‫يــوم ‪ 8‬ســبتمبر ‪ ..‬وفــي الـــ‪ 5‬مــن‬ ‫أكتوبــر ستســتقبل ليبيــا تونــس‪،‬‬ ‫وتختتــم التصفيــات بمبــاراة‬ ‫تنزانيــا فــي دار الســام‪.‬‬ ‫هــل يظهــر الفرســان فــي‬ ‫الشــان ؟‬ ‫لكــن ظهــوراً آخــر‬ ‫للمنتخــب الليبــي فــي‬ ‫المســابقات القاريــة‬ ‫يبــدو فــي طريقــه‬ ‫للحــدوث هــذا العــام‪ ،‬بعــد‬ ‫قــرار الجامعــة التونســية لكــرة القــدم عــدم‬ ‫المشــاركة فــي البطولــة‪ ،‬بســبب التأخــر فــي‬ ‫تحديــد موعدهــا (مــن فبرايــر إلــى أبريــل)‪،‬‬ ‫ممــا ســيؤدي إلــى ازدحــام فــي جــدول‬ ‫المنتخــب واألنديــة التونســية‪.‬‬ ‫المنتخــب الليبــي هــو األقــرب للمشــاركة‬ ‫ألنــه المنافــس الــذي أقصتــه تونــس‬ ‫فــي التصفيــات‪ ،‬ورغــم أن االتحــاد‬ ‫اإلفريقــي للعبــة (الــكاف) لــم يقــرر‬ ‫شــيئا بهــذا الخصــوص‪ ،‬فــإن األمــل‬ ‫يحــذو الليبييــن فــي مشــاركة‬ ‫منتخبهــم وتكــرار تجربــة الدنمــارك‬ ‫التــي تأهلــت إلــى كأس أوروبــا ســنة‬ ‫‪ 1992‬بعــد اســتبعاد يوغســافيا‪،‬‬ ‫ثــم تجــاوزت الحقــا منتخبــات قويــة‬ ‫كهولنــدا وألمانيــا وأحــرزت اللقــب‪.‬‬ ‫وفي الختام‬ ‫يظــل الســؤال األبــرز الــذي يــؤرق‬ ‫محبــي كــرة القــدم فــي ليبيــا ويــدور‬ ‫علــى ألســنتهم وتتناقلــه صفحاتهــم علــى‬ ‫مواقــع التواصــل االجتماعــي (لمــاذا‬ ‫تغيــب اإلســتراتيجيات الواضحــة عــن‬ ‫مراكــز صنــع القــرار الكــروي ؟ ‪..‬‬ ‫وهــو ســؤال يتبــع بأخــر مثــل‬ ‫‪:‬مــا القــادم تحديــداً علــى‬ ‫مســتوى اإلدارة الفنيــة‬ ‫للمنتخــب؟ وهــل سيســتمر‬ ‫البنزرتــي بعــد انتهــاء عقــده‬ ‫فــي شــهر مــارس القــادم ؟‬ ‫ومــن ســيقود منتخــب المحلييــن إن‬ ‫قــررت ليبيــا المشــاركة فــي (شــان‬ ‫‪ )2020‬؟ ولمــاذا ال تحــدد‬ ‫مواعيــد مباريــات الفرســان‬ ‫الوديــة ويعلــم المنافســون‬ ‫فيهــا مســبقا؟ باإلضافــة‬ ‫إلــى ســؤال عــن قــدرة‬ ‫اتحــاد الكــرة علــى‬ ‫تنظيــم المســابقات‬ ‫فــي‬ ‫المحليــة‬ ‫الظــروف‬ ‫ظــل‬ ‫التــي‬ ‫الصعبــة‬ ‫تعصــف بالبــاد‬ ‫‪ ..‬أم أن التخبــط‬ ‫والعشــوائية ســتظل‬ ‫علــى‬ ‫المهيمنــة‬ ‫المشــهد الرياضــي‬ ‫وســتعصف بــكل آمــال‬ ‫الشــارع الرياضــي ؟!‪.‬‬

‫ً‬ ‫معسكرات إعدادية تنتظر المنتخب ابتداء من الشهر الجاري‬ ‫لكنها تظل مجرد تصريحات إعالمية‬


‫«لوحة السماء» ‪ ..‬إبداع بريشة «ناسا»‬ ‫التقطت إدارة الطيران والفضاء‬ ‫األميركية (ناسا) صورة لظاهرة مناخية‬ ‫نادرة‪ ،‬تجعل من السماء ما يشبه اللوحة‬ ‫الفنية المتقنة بألوان زاهية‪.‬‬ ‫ونشرت «ناسا» صورة لظاهرة «سحاب‬ ‫الستراتوسفير القطبي» التي تعرف أيضا‬

‫األربعاء ‪ 19‬جمادى األولى ‪ - ١٤٤١‬الموافق ‪ 15‬ينايــر ‪2020‬‬

‫«أم السحب المتأللئة» أو «السحب‬ ‫الصدفية»‪.‬‬ ‫وتظهر الصورة‪ ،‬التي التقطت فوق‬ ‫منطقة تاندالين غربي السويد‪ ،‬السحب في‬ ‫السماء‪ ،‬وقد بدت براقة ومشرقة وملونة‪.‬‬ ‫و«»سحاب الستراتوسفير القطبي»‬

‫ظاهرة فيزيائية‪ ،‬تظهر األسطح بألوان‬ ‫مختلفة عندما يتم تغيير الزاوية التي ينظر‬ ‫إليها‪ ..‬وقالت «ناسا» إن هذه السحب «من‬ ‫األمور التي يصعب نسيانها» عند رؤيتها‪،‬‬ ‫وتتكون فوق ارتفاعات شاهقة ال تقل عن‬ ‫‪ 15‬ألف متر‪ ،‬في فصل الشتاء ‪.‬‬

‫السنـة األولــى‬

‫‪E MAIL : INFO@ALSABAAH.LY‬‬

‫األخيرة‬ ‫‪WWW. ALSABAAH.LY‬‬

‫العــدد ‪204‬‬

‫نقطة نظام‬

‫بركان يحيل الفلبين‬ ‫إلى بركة من الحمم‬

‫صرخة‬ ‫األدغال‬

‫حذر مسؤولون في الفلبين من‬ ‫االقتراب من بركان قرب مانيال‪،‬‬ ‫يواصل إطالق الحمم والرماد والبخار‬ ‫‪ ،‬فيما يخشى المسؤولون من احتمال‬ ‫أن يثور البركان‪ ،‬األمر الذي قد ينذر‬ ‫بانفجار أكبر وأكثر خطورة‪.‬وقال‬ ‫المعهد الفلبيني لعلوم البراكين والزالزل‬ ‫إن استمرار ثبات بركان «تال» بعد أن‬ ‫عاد إلى الحياة وأصبح بركانا نشطا‬ ‫هذا األسبوع‪ ..‬ورفع المعهد مستوى‬ ‫التأهب إلى ‪ 4‬درجات‪ ،‬األمر الذي‬ ‫يشير إلى ثوران قد يأتي في غضون‬ ‫ساعات أو أيام‪ ،‬مع العلم أن المستوى‬ ‫الخامس‪ ،‬وهو األعلى‪ ،‬يعني أن مثل‬ ‫هذا االندفاع يقترب‪ ،‬بحسب ما ذكرت‬ ‫األسوشيتدبرس‪ .‬وكان البركان أطلق‬ ‫حمما على ارتفاع ‪ 500‬متر في السماء‬ ‫محمل‬ ‫بأعمدة رمادية داكنة من بخار‬ ‫ّ‬ ‫بالرماد وصل ارتفاعه في السماء إلى‬ ‫كيلومترين‪ ،‬فيما يومض العمود البركاني‬ ‫الهائل في بعض األحيان بشرائط‬ ‫البرق‪ ،‬بينما ضرب أكثر من ‪ 200‬زلزال‬ ‫منطقة تال وما حولها‪.‬‬

‫كاريكاتير‬

‫غزالة ترغالت ( ‪)3‬‬

‫نقوش‬

‫منصور ابوشناف‬

‫كما اشرت سابقا لقب جديد يخص “‬ ‫المثقفين” واخرجت الجماهير ماوجدته‬ ‫من كتب في تلك البيوت واحرقتها بالطبع‬ ‫لم تطغ روائح الورق والحبر المحترقين في‬ ‫طرابلس تلك االيام على رائحة الغبار التي‬ ‫ظل “الليبيتشيو” ينفثها حارة وخانقة ‪.‬‬ ‫بطلنا وبعد ان عاد الى البيت اخرج كتاب‬ ‫السنيورة الذي ظلت تخرجه وتقرا له منه‬ ‫فصل الجحيم واقام له حفلة حرق كتلك‬ ‫التي شاهد الجماهير تقوم بها على التلفزيون‬ ‫القاه على عشب الحديقة وغطاه باالعشاب‬ ‫الجافة واشعل فيه النار ولكن ذلك لم ينجح‬ ‫ولم يحترق كتاب الجحيم فتدخلت سالمة‬ ‫بعد ان ابعدته قليال ومزقت الكتاب الى‬

‫«الجوكر» يترشح بـ‪ 11‬جائزة‬

‫قطع ووضعت العشب الجاف تحته ثم غطته‬ ‫به وما إن اشعلت العشب تحته حتى سرت‬ ‫النار في الورق والحبر واالعشاب في تلك‬ ‫اللحظات تذكر انه لم يشعل نارا في حياته‬ ‫من قبل ظل يرى النار تشتعل ولم يحاول ان‬ ‫يشعلها طوال حياته البشرية الماضية ‪.‬‬ ‫كانت بعض نتف الورق تطير هاربة من‬ ‫المحرقة حاملة بعض الكلمات وكانت سالمة‬ ‫تعيدها الى المحرقة بعد ان تطاردها وهي‬ ‫تطير كانت تلتقط بعضها من الهواء وبعضها‬ ‫بعد ان يحط ولم تتركها اال بعد ان تحول‬ ‫الكتاب الى هباء نثرته الريح في كل ارجاء‬ ‫الحديقة ثم تالشى في غبار «الليبيتشيو»‬ ‫الحار‪.‬‬

‫اكتسح الشريط األميركي المثير للجدل «الجوكر»‬ ‫ترشيحات الحفل‪ ،‬بـ‪ 11‬جائزة بهوليود عن أفضل‬ ‫الشريط‪ ،‬وأفضل ممثل رئيس لواكين فينيكس‪ ،‬وأفضل‬ ‫إخراج‪ ،‬وأفضل مالبس‪ ،‬وأفضل ماكياج وتصفيف شعر‪،‬‬ ‫وأفضل موسيقى تصويرية‪ ،‬وأفضل سينماتوجرافي‪،‬‬ ‫وأفضل سيناريو مقتبس‪ ،‬وأفضل ميكساج وأفضل مونتاج‬ ‫صوت‪ ..‬إلى جانب اشرطة «األيرلندي» و«جوجو رابيت»‬ ‫و«وانس أبون إيه تايم إن هوليوود» و»‪ »1917‬وغيرها‬ ‫من اشرطة‪.‬‬

‫وجـــــــوه‬ ‫ماذا يفضل الكثير من مشاهدي الدراما؟‬

‫وكنت انا كاتب هذه االليجوريا وانا اكتب‬ ‫السطور السابقة افكر في كتابة حكاية‬ ‫هروب كتاب من محرقة وماعاناه وكيف كان‬ ‫يغير غالفه وعنوانه من مدينة الى اخرى‬ ‫ومن قرية الى اخرى كان الكتاب “الهارب”‬ ‫من المحرقة ثقيل الوزن وماكان بامكان رياح‬ ‫الرحمة ان تحمله لذا ظل يزحف على بطنه‬ ‫كسلحفاةعجوز حتى وصل مكب قمامة واخفى‬ ‫جسده المتهالك تحت القمامة لتفاجئه النار‬ ‫منتصف الليل بعد ان اشعل عمال النظافة‬ ‫النار في كوم القمامة ليتدحرج دون ان‬ ‫يدري الى اين حتى وجد نفسه في حضن‬ ‫شجيرة مباركة اخفته عن عيون المطاردين‬ ‫اليام قبل ان تقتلعها عاصفة «ليبيتشوا»‬

‫قفزة الموت ّ‬ ‫تغيب «ال باركا»‬

‫وتطيرها بعيدا وتتركه في العراء ‪.‬‬ ‫الكتاب الهارب عانى مطاردة النار والريح‬ ‫واالمطار والفئران وكل انواع القوارض‬ ‫وتطايرت اوراقه واحدة بعد االخرى ولم يتبق‬ ‫منه اال غالف قوي ‪.‬‬ ‫“امثولة الكتاب” التي ضمنتها سردي‬ ‫هذا مستطردا كالعادة لم استطع متابعتها‬ ‫وكتابتها بشكل افضل رغم انتمائها لهذا‬ ‫اللون الذي اكتبه اآلن وتقبل جسد هذه‬ ‫االليجوريا لها اال انها كانت بحاجة لغبش‬ ‫ارجنتيني اسمه “بورخيس” لتكتب بشكل‬ ‫افضل !!‬

‫أفادت صحيفة «صن» البريطانية‪ ،‬أن المصارع ال‬ ‫باركا‪ ،‬قد توفي بعد فشله في أداء ما يعرف باسم «قفزة‬ ‫الموت»‪ .‬وخالل نزال في المصارعة الحرة بالمكسيك‪،‬‬ ‫حاول المصارع «ال باركا» القفز على الحبال باتجاه الخصم‬ ‫الذي كان قد خرج من الحلبة‪ ،‬في قفزة يطلق عليها «قفزة‬ ‫الموت» ‪ ..‬ولكن علقت قدم المصارع في الحبال‪ ،‬فانزلق‬ ‫وارتطم بالجدار‪ ،‬األمر الذي أدى إلى فقدانه الوعي‪ ،‬ونقله‬ ‫إلى المستشفى‪ ..‬ليدخل في غيبوبة ألكثر من شهر أدت‬ ‫مؤخراً إلى وفاته‪.‬‬

‫فصل من روايتي “الكلب الذهبي”‬

‫فوزي البشتي‬

‫قال الحكيم الصيني « كونفشيوس »‬ ‫‪ :‬العلم بال فكر جهد ضائع أما الفكر بال‬ ‫علم فخطر شديد ‪.‬‬ ‫اننا معشر البشر نوجد في الحياة‬ ‫ينقصا الكثير ‪ ،‬وعلينا ان نكمل هذا‬ ‫النقص بجهودنا الذاتية ‪ ،‬والمشكلة أننا‬ ‫لن نعرف إن هناك ما ينقصا امال اذا‬ ‫بقينا علىأجهلنا ‪ ،‬وانما سنستمر في‬ ‫مرحلة البدائية الوجدانية التي قد تؤدي‬ ‫بنا مع الوقت ألن نكون خطراً على ما‬ ‫حولنا ومن حولنا ‪.‬‬ ‫حالة البدائية الوجدانية تلك تجعلنا‬ ‫فريسة سهلة ألن يستحوذ علينا ذلك‬ ‫المجتمع الجديد الذي نسميه مجتمع‬ ‫الغابات االسمنتية »‬ ‫إننا لم نغادر مرحلة الغابات الخضراء‬ ‫حتى رحنا نحرقها لنتخلص من مخاطرها‬ ‫‪ .‬لكن الغابات االسمنتية هي االخرى مليئة‬ ‫بوحوشها الضارية وحياتها المحتضرة‬ ‫الماكرة وانسان العصر الحديث الذي لم‬ ‫تتول الحيوانات تربيته ‪ ،‬انما ربته اآلالت‬ ‫والماكينات ‪.‬‬ ‫هذا االنسان يحتاج الي حمايته من‬ ‫مخاطر الغابات االفتراضية االخرى التي‬ ‫ربما كان اشهرها « االنترنت » وهناك‬ ‫اطفال يعيشون في هذه الغابة الجديدة‬ ‫‪ ،‬وقد انتزعت منهم شعلة الحياة مجردين‬ ‫من هويتهم ‪ ،‬محرومين من االيمان‬ ‫بمستقبلهم ‪ ،‬فاقدين للشجاعة والقدرة‬ ‫على مواجهة ذلك المستقبل ‪ .‬انهم‬ ‫يطالبوننا بغذاء الرواحهم ‪.‬‬ ‫صرخة االدغال تلك هي اكبر دليل‬ ‫على المستقبل الزاهر للكتاب ‪.‬‬ ‫عندما نقرأ كتابا فكأنما نؤثث بيتا من‬ ‫الداخل والحكايات بالذات تعتبر عنصراً‬ ‫اساسيا ً في هذا التأثيث ‪ ،‬ففي عصر‬ ‫ما قبل اآلداب المكتوبة كانت الحكاية‬ ‫الخرافية والخيالية هي اداة نقل الثقافة‬ ‫والهوية وكانت الحكاية الشعبية بالذات‬ ‫هي الموسوعات الثقافية في تلك العصور‬ ‫‪ ،‬والكتب التي نقرؤها في طفولتنا تشبه‬ ‫تلك الموسوعات ‪ .‬وهذا ينطبق ايضا على‬ ‫الحكايات التي نسمعها ونحن جالسون في‬ ‫حجور امهاتنا وآبائنا ‪.‬‬ ‫قال احد الفالسفة ‪ « :‬الخيل تولد‬ ‫‪ ،‬اما االنسان فيتكون » ‪ .‬وهذا التكوين‬ ‫يختصر االجابة عن هذه الحكمة الخالدة‬ ‫‪ « :‬قل لي ماذا نقرأ ‪ ،‬أقل لك من أنت » ‪.‬‬

‫أم تترك طفلتها تموت جوعا‬

‫اعترفت أم أمام محكمة في روسيا‪ ،‬أنها قتلت ابنتها البالغة‬ ‫من العمر ‪ 3‬أعوام دون قصد‪ ،‬بعدما تخلت عنها وتركتها في‬ ‫المنزل لمدة أسبوع؛ للمشاركة في سلسلة من الحفالت وكانت‬ ‫جائعة جدا‪ ،‬وحاولت تناول مسحوق الغسيل‪ ..‬حيث تم العثور‬ ‫على الطفلة عارية‪ ،‬بعدما تضورت جوعا حتى الموت في‬ ‫شقة باردة مملوءة بالقمامة‪ ،‬وكانت أكلت كمية صغيرة من‬ ‫الطعام الذي تركته لها والدتها والمكون من الزبادي والدجاج‬ ‫والنقانق‪ ،‬كما أوقفت تشغيل المياه بعد مغادرة منزلها والتخلي‬ ‫عن طفلتها لمدة أسبوع»‪.‬‬

‫يشتري فيال كرتونية‬ ‫بأكثر من مليوني ريال‬

‫المرأة صاحبةالموهبة‪..‬‬ ‫أم جمال المظهر؟‬ ‫أيهما أفضل موهبة المرأة أم جمال مظهرها؟‬ ‫سؤال لم تطرحه صاحبة موهبة‪ ،‬ولكن حولته‬ ‫إلى اتهام لمخرجي الدراما‪ ،‬الذين بات يهمهم مظهر‬ ‫المرأة على حساب جمالها‪.‬‬ ‫هل الجمهور هو من يريد ذلك ؟ وهل هو سيادة‬ ‫الذائقة الذكورية؟‬ ‫تقول «روال»‪« :‬يستفزني تفضيل الجمال على‬ ‫الموهبة»‪.‬‬ ‫إنها روال شامية‪ ،‬الممثلة اللبنانية‪.‬‬ ‫ظهرت «روال» على شاشة التلفزيون‪ ،‬منذ أن‬ ‫كانت في الخامسة عشرة من عمرها‪ .‬درست التمثيل‬ ‫والمسرح في الجامعة‪ ،‬بدأت مسيرتها عام ‪1995‬‬ ‫‪،‬أول إطاللة لها كانت في البرنامج الكوميدي «ال‬ ‫يمل»‪.‬‬ ‫تعرضت «روال» للكثير من القيل والقال‪ ،‬الذي‬ ‫اعتبرته ضريبة لشهرتها من ناحية‪ ،‬وألنها امرأة من‬ ‫ناحية أخرى‪.‬‬ ‫وحول عالقتها مع أبن الفنان السوري جورج‬ ‫وسوف‪ ،‬اكدت انها من الماضي‪.‬‬ ‫وعن قضية شريط «البورنو» الذي انتشر وقيل‬ ‫انها صورته كشفت شامية انها ادعاءات‪.‬‬ ‫وتظل «روال» وجها نسائيا يطل عبر الشاشة‪ ،‬وقد‬ ‫تعرضت للكثير من الثناء والكثير من األذى‪ ،‬وحاولت‬ ‫أن تهزم ذلك بحضورها‪ ،‬بموهبتها كممثلة كوميدية‬ ‫تحاول أن تزرع البسمة‪ ،‬في زمن فيه الكثير من النكد‪.‬‬

‫كشف مواطن سعودي شاب‪ ،‬عن تعرضه‬ ‫لعملية غش في شراء فيال بثمن باهظ‪ ،‬إذ‬ ‫إنه دفع قيمتها البالغة ‪ 2.3‬مليون ريال‬ ‫(نحو ‪ 615‬ألف دوالر) قبل أن يكتشف أنها‬ ‫الكرتونية‪.‬‬ ‫وبدأ محمد بن عبدالله بكشف قصته‬ ‫عبر حساب في موقع تويتر‪ ،‬وسط تعاطف‬ ‫كبير من مواطنيه الغاضبين من انتشار‬ ‫المنازل رديئة الجودة التي يسمونها «المنازل‬ ‫الكرتونية»‪ ،‬قبل أن تدخل وسائل اإلعالم‬ ‫المحلية على خط القضية‪ ،‬ويظهر صاحب‬ ‫الفيال عبر شاشة التلفزيون‪.‬‬ ‫وفي حديث تلفزيوني بثته قناة‬ ‫”اإلخبارية“ الحكومية‪ ،‬مساء االثنين‪ ،‬وحظي‬ ‫بنسب مشاهدة عالية‪ ،‬أوضح مالك الفيال أنه‬ ‫اشتراها مستعينا بتمويل من أحد المصارف‬ ‫المحلية‪ ،‬قبل أن تبدأ الصدوع والتشققات‬ ‫تظهر فيها بعد وقت قصير‪ ،‬وتصبح مهددة‬ ‫باالنهيار‪.‬‬

Profile for الهيئة العامة للصحافة

صحيفة الصباح العدد 204  

صحيفة الصباح يومية شاملة

صحيفة الصباح العدد 204  

صحيفة الصباح يومية شاملة

Profile for lpb1
Advertisement