Page 1

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪1‬‬


‫‪2‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬


‫المرأة و الصحوة اإلسالمیة‬

‫(جزء‬

‫االول)‬

‫السکرتاریة الدائمة لمؤتمر الصحوة االسالمیة‬ ‫إیران ـ طهران‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪3‬‬


‫‪4‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬


‫المرأة و الصحوة اإلسالمیة‬ ‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫(جزء‬

‫االول)‬

‫الدکتور علی اکبر والیتی‬ ‫سکرتیر اللجنة العلمیة‬

‫الدکتور عبداهلل مبینی‬ ‫اعضاء اللجنة العلمیة و هیأت التحکیم لدی المؤتمر (بترتیب الحروف األبجدیة)‬

‫الدکتور محسن اسماعیلی‪ ،‬الدکتور اصغر افتخاری‪ ،‬الدکتورة الهام امین زاده‪ ،‬الدکتور‬ ‫برخورداری‪ ،‬الدکتور هادی جمشیدیان‪ ،‬سید مهدی حسینی‪ ،‬علی حمزه بور‪ ،‬الدکتور حسین‬

‫رجبی‪ ،‬الدکتور رستم بور‪ ،‬الدکتور نبی اهلل روحی‪ ،‬الدکتور سید محمد رئیسزاده‪ ،‬الدکتورة‬

‫مجکان سخایی‪ ،‬الدکتور علیرضا سلیمانی‪ ،‬الدکتورة طوبی شاکری ‪ ،‬الدکتور مهرشاد شبابی‪،‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االمین العام لمؤتمر النساء و الصحوة االسالمیة‬

‫فرزان شهیدی‪ ،‬ابوالفضل صدقی‪ ،‬الدکتورة سوسن صفاوردی‪ ،‬الدکتور حسینشریفی طراز‬

‫کوهی‪ ،‬الدکتورة فائزه عظیمزاده‪ ،‬الدکتورة فریبا عالسوند‪ ،‬الدکتور حسن علی اکبری‪ ،‬الدکتور‬ ‫عباس علیبور‪ ،‬الدکتور عصمت فاضلی‪ ،‬الدکتور فراهانی‪ ،‬الدکتورة نفیسه فیاض بخش‪ ،‬الدکتور‬

‫اصغر قائدان‪ ،‬الدکتورة نیره قوی ‪،‬سلمان کرمیان‪ ،‬الدکتور ابراهیم متقی‪،‬الدکتور منوجهر محمدی‪،‬‬

‫الدکتور مصطفی ملکوتیان‪ ،‬اسماعیل همتیان‪ ،‬الدکتور مهدی ناظمی اردکانی‬

‫‪5‬‬


‫‪6‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬


‫المرأة و الصحوة اإلسالمیة‬ ‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫المحررین فی القسم االدبی‪:‬‬

‫تنظیم الصفحات‪ :‬جواد حسینخانی‬ ‫تصمیم الغالف‪ :‬جواد حسینخانی‬

‫الناشر‪ :‬مؤسسه ابناء روح اهلل (رض) الثقافیة‬ ‫الطبعة االولی‪ :‬صیف عام ‪2102‬‬ ‫العدد‪ 0111 :‬عدد‬

‫التنضید‪ :‬جواد حسین خانی‬

‫العنوان‪ :‬طهران ـ شارع ولی عصر (عج) شارع خرسند ـ السکرتاریة الدائمة‬ ‫للصحوة االسالمیة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫طاهره زارع زواردهی و معصومه حسین خانی‬

‫جمیع الحقوق محفوظة للسکرتاریة الدائمة لمؤتمر الصحوة االسالمیة‬ ‫ال مانع فی االستفادة من المواد المنشورة بشرط ذکر اسم المصدر‬

‫‪7‬‬


‫‪8‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬


‫الفهرس‬ ‫دراسة أسباب تخلّف المرأة المسلمة في المجتمعات اإلسالمیّة وکیفیّة إعادة هویّتهاا المفقاودة (ورقاة‬ ‫مقدّمة إلی مؤتمر المرأة والصحوة اإلسالمیّة) ‪1.................................................‬‬

‫دور المرأة فی الصحوة اإلسالمیة ‪11 .........................................................‬‬ ‫«دور التسلح بالعلم للمرأة المسلمة في الصحوة اإلسالمیة» ‪34 ....................................‬‬

‫نقاط الضعف و التهدیدات التي تواجهها النساء في مشروع الصحوة اإلسالمیة ‪76 ..................‬‬

‫دور ثقافة الحجاب و العفاف و الحیاء و معنویة المرأة المسلمة في استمرار الصحوة اإلسالمیة و الحفاظ‬ ‫علی بنیتها ‪63 ............................................................................‬‬ ‫معرفة تحدیات المرأة المسلمة في حرکة الصحوة االسالمیة ‪89 ..................................‬‬ ‫مکانة ودور المسلمات في نشوء الحضارة اإلسالمیة الدولیة ‪111.................................‬‬

‫سیرة المرأة في الصحوة اإلسالمیة في الماضي والحاضر ‪131....................................‬‬ ‫المشارکة السیاسیة للمرأة المسلمة ‪ :‬بشری البصیرة ( دراسة المبادئ الفقهیة لمشارکة المرأة المسلمة )‬ ‫‪103....................................................................................‬‬ ‫الصحوة اإلسالمیة في البحرین‪ :‬عدم استقرار الحکومة والمهام السیاسیة للمرأة ‪118................‬‬ ‫النهضة اإلسالمیة‪ ،‬ووثبة الحرکاتالنسویة ؛ تحدّیات کامنة (لتحذیر نساء الصحوة اإلسالمیة) ‪139.....‬‬

‫الدبلوماسیة العامة للوالیات المتحدة االمریکیة و الدور االستراتیجي للنساء في العالم االسالمي ‪161...‬‬

‫مشارکة المراة فی الصحوة االسالمیة هل هی حق ام واجب شرعی ؟‪181..........................‬‬

‫دور المراة المسلمة فی الصحوة االسالمیة اسوة بالثورة االسالمیة االیرانیة‪414......................‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫دور المرأة في حرکة الصحوة اإلسالمیة فیرؤیة اإلمام الخمیني (ره) و قائد الثورة (دام ظله)‪171..‬‬

‫دور النساء في الصحوة اإلسالمیة‪ :‬دراسة حالة البحرین‪441.....................................‬‬ ‫الدور االیجابی والسلبی للقنوات االجتماعیة فی الصحوة االسالمیة‪436............................‬‬

‫دراسة دور اإلبداع في نسبة مشارکة المرأة المسلمة في النشاطات السیاسیة ‪419...................‬‬ ‫‪9‬‬


‫‪11‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬


‫المقدمة‬ ‫تعد الصحوة اإلسالمیة ظاهرة جدیدة و موثرة استطاعت إحیـا اممـة‬ ‫بعد ما شهده القرن العشرون من تطورات و قد أجمع المفکرون أن هذه‬ ‫الصحوة قد شهدت موجات ثالثا ‪ .‬فالموجـة االولـی تتم ـی فـی جهـود‬ ‫بقاع العالم االسالمی المختلفة إعادة الهویة اإلسالمیة إلی االمة‪.‬‬ ‫و ال شک فـی أن افکـار السـید جمـال الـدین اال ـالحیة القـت الق ـول بـین‬ ‫أوساط النخ ة الم قفة المفکرة االسالمیة و ترکت بصماتها الواضحة علیها‪.‬‬ ‫فقد استطاعت حرکة الصحوة االسالمیة الم ینة علی أفکار السید جمال‬ ‫الدین االجتماعیة االسالمیة الی حد ما وضع االسس الفکریة و المعرفیة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السید جمال الدین االسد آبادی الذی کان یحاول من خالل رحالته إلـی‬

‫و التطریة للصحوة االسالمیة‪.‬‬ ‫غیر أن هذه الحرکـة الفکریـة لـم تـتمکن مـن أن تتحـول إلـی مشـروع‬ ‫تنفیذی عملی لتقدم نتاجا اجتماعیا اداریا و لذلک فـان اإلمـام الخمینـی‬ ‫(ره) قد مهد الطریق لمسار الصحوة االسـالمیة بتقـدیم أنمـو ل للفکـر‬

‫‪11‬‬


‫االسالمی علی الساحة االجتماعیة بمعرفتـه العمیقـة لنقـاط ال ـع‬

‫و‬

‫القوة و التهدیـدات و التحـدیات الکامنـة فـی الموجـة امولـی للصـحوة‬ ‫اإلسالمیة و أسس مرة أخـری لهـذه الفکـرة بطـرر مشـروع الحکومـة‬ ‫اإلسالمیة علی أسس إسالمیة أ یلة‪.‬‬ ‫فهو باإلضافة إلی إعادة انتال فکرة الحکومة اإلسالمیة قد بـذل جهـودا‬ ‫عظیمة لجعی فکرة الحکومة االسالمیة قابلة للتنفیذ‪ .‬فکانـت ثمـرة هـذه‬ ‫الجهود ال ورة االسالمیة الم ارکة فی ایران التی ترکت آثارا عمیقة علی‬ ‫العالم اإلسالمی و العالقات الدولیة‪.‬‬ ‫لقــد اطلــق الک یــر مــن أ ــحام الــرأی اســم الموجــة ال انیــة للصــحوة‬ ‫اإلسالمیة علی تفجر ال ورة اإلسالمیة فی ایـران‪ .‬بـالنظر إلـی تـاثیرات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ال ورة اإلسالمیة و الطروحات التی قدمتها فی فتـرة الحـرم ال ـاردة و‬ ‫فترة سیطرة اسـتراتیجیة تـوازن الرعـل علـی المسـتوی الـدولی فـ ن‬ ‫انجازاتهــا التــی غیــرت معــادالت العالقــات الدولیــة تتجلــی فــی ‪ :‬طــرر‬ ‫المشـروع العملـی لـدعوة المســلمین إلـی الهویـة اإلسـالمیة و سیاســة‬ ‫الدعوة إلی اإلستقالل و التحرر و إحیـا عظمـة المسـلمین و مجـدهم و‬ ‫اإلعتماد علی ال قافة و الح ارة اإلسالمیتین و‪.....‬‬ ‫إن انهیار الفکر المارکسی و النظام الشیوعی فی الکتلة الشرقیة و الفراغ‬ ‫االیدئولوجی فی العالم و عدم قدرة المدارس الفکریة ال شریة المعروفة‬ ‫علی تل یة حاجات ال شر رغم ادعا اتها الزائفة أدی کی لک إلی إنتشار‬ ‫‪12‬‬

‫موجة الصحوة اإلسالمیة فی العالم االسالمی علی مستوی واسع جـدا‬


‫ممـا جعلهـا أنمو جــا لجمیـع الحرکـات التحرریــة العالمیـة و أ ــحام‬ ‫امفکار الیساریة فی العالقات الدولیة و نظامها الفکری و قـد بلـت تـرثیر‬ ‫ال ورة اإلسالمیة اإلیرانیة روته فی تطورات منطقـة الشـرا اموسـ‬ ‫من خالل أحداث الحرم التی استمرت ثالثة و ثالثین یوما بین ل نـان و‬ ‫الکیان الصهیونی و کذلک من خالل الحرم التی دامت اثنین و عشـرین‬ ‫یوما بین فلسطین و هذا الکیان المحتی مما اث ت فشی هذا الکیان الزائ‬ ‫الذی یتستر خل‬

‫اإلیحا بقدراتـه الزائفـة و بـو رور ال قـة بـالنفس و‬

‫االعتماد علی الـذات عنـد المسـلمین حیـو سـطروا بعـد فتـرة قصـیرة‬ ‫مالحم بالموجة ال ال ة للصحوة اإلسالمیة‪.‬‬ ‫و إن هذه الصحوة آخذة فـی االنتشـار فـی دول م ـی تـونس و لی یـا و‬ ‫مصر و ال حرین و الیمن و السعودیة و سائر الدول اإلسـالمیة ‪ .‬و قـد‬ ‫المستق ی حتی نشـاهد تیییـر میـزان القـوة فـی المنطقـة و فـی النظـام‬ ‫الدولی لصالح النظام اإلسالمی ان شا اهلل‪.‬‬ ‫لقــد أقــیم مــوتمر الصــحوة اإلســالمیة فــی عــام ‪1122‬فــی شــهر آم‬ ‫(أغسطس) لیترسس بعد لک المجمـع العـالمی للصـحوة اإلسـالمیة و‬ ‫أقیم فی ف رایر من العام نفسـه مـوتمر الشـ ام و الصـحوة اإلسـالمیة‬ ‫حیو تعد نتائجه الموثرة الحاسـمة خطـوة هامـة فـی مسـیرة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أنجزت الک یر من النتائج المشرقة بحمد اهلل و ستسیر نحـو الکمـال فـی‬

‫ـحوة‬

‫الشعوم المسلمة و یعد هذا الموتمر الذی أطلق علیه اسم موتمر المرأة‬ ‫و الصحوة االسالمیة ال الو من نوعه و الذی یقـام بمشـارکة ‪ 48‬دولـة‬

‫‪13‬‬


‫فی تموز (یولیو) الحالی‪ .‬إن دور النسا و مکانتهن باعت ـارهن نصـ‬ ‫السکان الموثرین علی تطورات الصحوة اإلسالمیة قد أدی إلی اهتمـام‬ ‫الموتمر خالل الیومین اللذین یقام فیهما بق ایا ات امهمیة من ق یی ‪:‬‬ ‫الفرص و التهدیدات و الحلول و الفکر اإلسالمی و الطاقـات النسـائیة و‬ ‫العمـی ال ـوروی و التجــارم النسـائیة و منجزاتهــا و مطالـل النســا و‬ ‫کیفیة تعامی المرأة مع ق ایا العالقات الدولیة و امسرة و خلق الفرص‬ ‫لل وار و کذلک اآلفاا و التطورات المستق لیة و دور النسا فی الصحوة‬ ‫اإلسالمیة و غیر لک من العناوین و المواضیع المرت طة بهذا المـوتمر‬ ‫التی ستخ ع لل حو و النقاش‪.‬‬ ‫علی الرغم من المهلة الزمنیة القصیرة المتاحة للدعوة إلی المشارکة فی‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫هذا الموتمر إال أنها لقیت اق اال ک یرا علی المستوی الدولی حیو یشـهد‬ ‫هذا الموتمر تطورا نوعیا فی عدد المقاالت و مسـتواها ممـا یمیـزه عـن‬ ‫الموتمرین السابقین ‪ .‬تسعی اممانـة العامـة الدائمـة لمـوتمر الصـحوة‬ ‫اإلسالمیة و موتمر المرأة و الصحوة اإلسالمیة فی س یی ت یین نوعیة‬ ‫دور المرأة فی الساحات المختلة السیاسیة و االجتماعیة و ال قافیة إلـی‬ ‫تحقیق امهدا‬

‫التالیة‪:‬‬

‫‪ – 2‬إحیا الم ادئ و تط یق القیم و الیایات اإلسالمیة علـی اسـاس مـا‬ ‫ت منه الشرع و القرآن الکریم‬ ‫‪ – 1‬إحیا العزة و الکرامة اإلسالمیتین فی ال الد اإلسالمیة‬

‫‪14‬‬


‫‪ – 3‬تکوین قوة اسالمیة دولیة و ایجاد ح ـارة اسـالمیة جدیـدة بنـا‬ ‫علی معطیات الدین و العقی و العلم و االخالا‬ ‫‪ – 8‬خلــق أجــوا التفاعــی بــین التیــارات و الشخصــیات و نقــی الخ ــرات و‬ ‫التجارم بین الحرکات‬ ‫‪ – 5‬مواجهة تدخالت ج هة الکفر و اإلسـتک ار و تاثیراتهـا علـی بنـا النظـام‬ ‫السیاسی الجدید‬ ‫‪ – 6‬تقدیم النمو ل الدیموقراطی اإلسـالمی بـدال عـن نمـو ل الدیموقراطیـة‬ ‫الیربیة‬ ‫‪ – 7‬مواجهة الظلم و االتجاه امحادی لنظام السلطة‬ ‫‪ – 4‬تعزیز رور ال قة بالنفس و االعتماد علی الذات فی الجانـل الـوطنی‬ ‫فی مواجهة الهجمات اإلعالمیة و النفسیة لنظام السلطة‬ ‫من خالل االستعانة بآرا و وجهات نظر أ حام الرأی الجـامعیین و لـک‬ ‫فی المحاور الخمسة التالیة ‪:‬‬ ‫أ – االسس النظریة و الفکریة و الفقهیة و القانونیة للمـرأة المسـلمة فـی‬ ‫موجة الصحوة اإلسالمیة‬ ‫م – المکونات و القیم اإلسالمیة الحیة و ال ورویة للنسا فی الصـحوة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تحاول االمانة الدائمة للموتمر ت یین ماهیة دور المرأة فی هذا الحدث العظـیم‬

‫اإلسالمیة‬ ‫ل ‪ -‬الدور االساسی و االجتماعی و ال قـافی و ال ـوروی للمـرأة فـی حرکـة‬ ‫الصحوة اإلسالمیة‬

‫‪15‬‬


‫د – معرفة نقاط ال ع‬

‫و التهدیدات الموجهة ضد النسـا فـی نه ـة‬

‫الصحوة اإلسالمیة‬ ‫ه – ال ورة اإلسالمیة‪ ،‬النما ل و التجارم و منجزات النسا فـی موجـة‬ ‫الصحوة اإلسالمیة‬ ‫لقد وافی الموتمر ما یربو علی اربعمائة مقالة علمیة من مختل‬

‫ال الد و‬

‫تــم تقویمهــا العلمــی بواســطة لجنــة مــن امســاتذة و کانــت النتیجــة‬ ‫الملخصات التی تم إعدادها بعدة لیات عالمیة بهـد‬

‫إفـادة ال ـاح ین و‬

‫المفکرین منها‪ .‬و ختاما نرجو العلی القـدیر أن یکـون هـذا المـوتمر قـد‬ ‫تمکن من فتح آفاا رح ة جدیـدة امـام الناشـطین فـی مجـال الصـحوة‬ ‫اإلسالمیة و بخا ـة النسـا المسـلمات مـنهم و أن یکـون خطـوة فـی‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫س یی تنمیة طاقات الصحوة اإلسالمیة و النهوض بهـا ‪ .‬تتمنـی اللجنـة‬

‫‪16‬‬

‫العلمیة للموتمر أن یتف ـی أ ـحام الـرأی و الفکـر بـ ثرا م ـی هـذه‬ ‫الموتمرات بارشاداتهم و آرائهم السدیدة إن شا اهلل‪.‬‬ ‫أمین الشوون العلمیة لموتمر‬ ‫المرأة و الصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫دکتور عبداهلل مبینی‬


‫دراسة أسباب تخلّف المرأة المسلمة في المجتمعات اإلسالميّة‬ ‫وكيفيّة إعادة هويّتها المفقودة‬

‫(ورقة مقدّمة إلى مؤتمر المرأة والصحوة اإلسالميّة)‬ ‫!‬

‫المقدمه‪:‬‬

‫هانوي موسى غازي‬

‫‪1‬‬

‫يشكّل الحديث عن الصحوة اإلسالميّة الممتدّة وآثارها السياسيّة والثقافيّة‬ ‫واالقتصاديّة واالجتماعيّة‪ ،‬مادّةً واسعةً للنقاش على مختلف المستويات‪ ،‬وبين‬ ‫شرائح متعدّدة‪ ،‬خصوصًا بعد الثورات العربيّة اإلسالميّة المتعاقبة وما اصطُلح على‬ ‫تسميته بالربيع العربي‪.‬‬ ‫إنّ الصحوة اإلسالميّة التي نشهدها في العالم اإلسالمي ليست وليدة ساعتها‪ ،‬ويعتبر‬ ‫اإلمام القائد الخامنئي (دام ظلّه) أنّه من خالل بعض االستقراء التاريخي المعاصر‪،‬‬ ‫يمكن أن نرصد لحظات بدء تحريك الصحوة اإلسالميّة إلى حين والدتها‪ ،‬ونرى‬ ‫العشرين عندما ظهر مَن يذكّر المسلمين بالعودة إلى اإلسالم وإلى تعاليمه‪ ،‬وهو‬ ‫اإلمام الخميني (قدّس سرّه)‪ ،‬الذي أعاد إثبات نظريّة اإلسالم على أنّها هي األسلم في‬ ‫التطبيق الفعلي في مختلف الميادين‪.‬‬ ‫إنّ اإلسالم هو دين حيّ مستمر يخاطب تفاصيل الحياة كلّها‪ ،‬وال شكّ أنّ الصحوة‬ ‫اإلسالميّة بجوانبها كافّة وبطرق تعزيزها وتناميها الملحوظ‪ ،‬ال شكّ أنّها عامل مهمّ‬ ‫في مسيرة هذا الدين الخالد وحفظه؛ إنْ من حيث العناوين التي طرحتها في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بذلك أنّها قد بدأت تتفاعل لدى الشعوب اإلسالمية في بداية الثمانينات من القرن‬

‫الساحة‪ ،‬أم من حيث المشاكل التي أثارتها‪ ،‬أو التحدّيات التي حاولت اإلضاءة عليها‬ ‫في سبيل تجاوزها‪.‬‬ ‫‪ .1‬المستوى العلمي‪ :‬دكتوراه في العلوم التربويّة‬

‫‪1‬‬


‫من أبرز هذه التحدّيات سُبُل إعادة الدور الرائد للمرأة المسلمة ودراسة أسباب‬ ‫تخلّفها‪ ،‬وكيفيّة إعادة هويّتها المفقودة‪.‬‬ ‫وألنّ للمرأة في اإلسالم مكانة عظيمة‪ ،‬لم تولها إيّاها أيّة شريعة من الشرائع الوضعيّة‬ ‫من قبل‪ ،‬كما يشير اإلمام الخامنئي (دام ظلّه)‪ ،‬حيث حفظ اإلسالم للمرأة إنسانيّتها‬ ‫الكاملة وكرامتها كأنثى‪ ،‬وساوى بينها وبين الرجل من حيث البناء الروحي والعبادي‬ ‫والسلوكي لتشاركه في منظومة القيم مشاركةً تامّة وال تختلف عنه في الكماالت‬ ‫اإلنسانيّة إالّ كما يختلف الرجل نفسه عن غيره من الرجال‪.‬‬ ‫وإلنّ نظرة اإلسالم للمرأة هي نظرة تتميّز بالشموليّة‪ ،‬أراد لها أن تظهر أمام المجتمع‬ ‫من خالل عقلها وإنسانيتّها‪ ،‬وبما أنّ الصحوة اإلسالميّة مصطلح يستمّد قوّته من‬ ‫تعاليم الدين اإلسالمي نفسه؛ ألجل ذلك كلّه نتساءل هل أنّ الصحوة اإلسالميّة‬ ‫تستطيع أن تنقل المرأة المسلمة إلى عالمٍ جديد تختلف مقتضياته الفكريّة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والسياسيّة والثقافيّة واالجتماعيّة عن العصور السابقة؟ وهل تتمكّن من إثارة مسألة‬ ‫الظلم الذي طال المرأة في مختلف جوانب الحياة فضالً عن وضع آليّات واضحة‬ ‫لمواجهته انطالقًا من الموروث اإلسالمي األصيل؟ واألهمّ أنّنا نسأل عن أيّ دورٍ‬ ‫للمرأة المسلمة في ظلّ الصحوة اإلسالميّة المتنامية‪ ،‬وما هي واجباتها تجاه استعادة‬ ‫دورها المفقود في الساحة؟‬ ‫سنحاول من خالل هذه المقالة اإلضاءة على بعضٍ من الجوانب المرتبطة بالتساؤالت‬ ‫المطروحة‪ ،‬عبر االستفادة من تراثنا اإلسالمي المتمثّل بالنص القرآني وسيرة أهل‬ ‫البيت عليهم السالم‪ ،‬فضالً عن االعتماد على الفكر المستنير لروّاد الصحوة اإلسالميّة‬ ‫في عصرنا الحاضر وأوّلهم اإلمام الخميني (قدّس سرّه) واإلمام الخامنئي (دام ظلّه)‪.‬‬

‫‪2‬‬


‫أوّالً‪ :‬مسؤوليّة المرأة في اإلسالم‬ ‫حرص اإلسالم على تحديد األدوار المنوطة بالمرأة انطالقًا من انسانيّتها التي تتشارك‬ ‫فيها مع الرجل‪ ،‬وإنّما التمايز في المسؤوليّات واألدوار كان مراعاةً للخصائص والسمات‬ ‫التي تنفرد بها المرأة عن الرجل‪ ،‬وليس تفضيالً لصفات الذكورة على األنوثة‪.‬‬ ‫كثيرٌ من النساء يدركن جيّدًا حقيقة الواقع العام للمرأة المسلمة‪ ،‬وخلفيّة خطابات‬ ‫التحرّر السائدة واألهداف التي تحكمها‪ .‬لكنّ المشكلة تبرز عند مقاربة األسلوب‬ ‫المضاد الذي يجب أن تعتمده المراة المسلمة لمواجهة مثل هذه الحمالت‪ ،‬استنادًا‬ ‫إلى تراثها اإلسالمي الغني‪ ،‬المستمدّ من القرآن الكريم والسيرة الشريفة للرسول‬ ‫األكرم واهل بيته األطهار عليهم السالم‪.‬‬ ‫لقد قدّم القرآن الكريم بصورة واضحة وجليّة الرؤية اإلسالميّة للمساواة بين الرجل‬ ‫والمرأة على أنها المساواة في اإلنسانيّة والقيم‪ ،‬تلك اإلنسانيّة المتجسّدة في الروح‬ ‫والعقل‪ ،‬ال في البدن الذي يحمل صفات الذكورة واألنوثة‪ ،‬والتي بدورها تحملها‬ ‫بين الرجل والمرأة إال نتيجة تعلّقها بشؤون البدن‪ ،‬الذي ليس له عالقة بالمعارف‬ ‫والفضائل األخالقيّة‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫ويبدو جلياً في اإلطار عينه أن القرآن الكريم قدّم المرأة الصالحة كنمودج وقدوة‬

‫للمجتمع اإلنساني‪ ،2‬تماماً كما فعل مع الرجل‪ ،‬وخير مثال على ذلك عندما تحدثت‬ ‫آياته المباركة عن الصديقة مريم (ع)‪ ،‬أو عن امرأة فرعون‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫‪ . 1‬فاطمة الحاج‪ ،‬المساواة بين الرجل والمراة في القرآن‪ :‬ما حقيقتها‪.‬‬ ‫‪1 . http://www.rayhana-lb.com‬‬ ‫‪. 3‬سورة التحريم‪ ،‬اآلية ‪.11‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫موجودات هذا الكون من حيوان ونبات‪ ،‬وما اختالف بعض األحكام الفقهيّة العمليّة‬

‫‪3‬‬


‫أما الممارسات الخاطئة في المجتمع‪ ،‬فال يجب احتسابها على الدين‪،‬ألنه لم يشترط‬ ‫الذكورة ألي كمال إنساني‪ ،‬ولم يمنع هذا الكمال باألنوثة‪ ،‬فاهلل تعالى يقول في‬ ‫محكم كتابه "من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة"‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫يوم كانت إنسانيّة المرأة محل نقاش و موضع جدل‪ ،‬ما كان يتسنّى لها بالطبع‪ ،‬أن‬ ‫تساهم في تشكيل عصرها ومجتمعها‪ ،‬فكانت عنصرًا قاصرّا في المجتمع وطاقة‬ ‫مهملةً في الحياة‪ .‬وجاء اإلسالم لينقذها من هذه النظرة الدونيّة‪ ،‬وليرسم لها معالم‬ ‫طريقها الصحيح في الحياة؛ فبصّرها بنقاط قوّتها ومواضع تفرّدها‪ ،‬وعرّفها بمواقع‬ ‫االنحراف ومزالق الخطر‪ ،‬لكي تحافظ على إنسانيتهّا وكرامتها‪ ،‬ثمّ فرض عليها أن‬ ‫تساهم في تسيير شؤون المجتمع من حيث الدور الذي ارتضاه لها‪.‬‬ ‫إذن‪ ،‬عمل اإلسالم على تفجير طاقات المرأة و تنمية مواهبها‪ ،‬و توجيه اهتماماتها‬ ‫نحو سعادتها و كمالها‪ ،‬ونحو مصلحة المجتمع البشري والحياة اإلنسانيّة‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بناءً على ذلك‪ ،‬حدّد اإلسالم مسؤوليّات المرأة في غير اتّجاهٍ ومنحى‪ ،‬فأوجب عليها طلب‬ ‫العلم‪ ،‬ليتّسع أفق تفكيرها‪ ،‬و ليرتفع مستوى معرفتها وثقافتها ‪ ،‬فتكون مؤهّلة لمشاركة‬ ‫الرجل الذي يجب عليه هو اآلخر أيضاً طلب العلم في إدارة شؤون الحياة‪ ،‬حيث يقول‬ ‫الرسول األعظم صلّى اهلل عليه وآله‪ :‬طلب العلم فريضة على كلّ مسلم ومسلمة‪.‬‬ ‫كما شجّع اإلسالم المرأة على منافسة الرجل في االلتزام بصفات الكمال‪ ،‬و تقمّص‬ ‫قيم الخير والفضيلة‪ ،‬فهي ليست قاصرة عن منافسته في هذا الخطّ ‪ ،‬فلكلّ منهما‬

‫كفاءاته وطاقاته التي تؤهّله للسير في درب الكمال‪.2‬‬

‫والمرأة بعد ذلك مسؤولة في نظر اإلسالم عمّا يحدث في مجتمعها‪ ،‬وأن تكون على‬ ‫وعي ك امل بما يجري‪ ،‬وأن تقاوم أي انحراف أو فساد‪ ،‬فاألمر بالمعروف و النهي‬ ‫عن المنكر واجب على المرأة‪ ،‬كما هو واجب على الرجل‪ .‬يقول اهلل عزّ وجلّ‪:‬‬

‫‪4‬‬

‫‪. 1‬سورة النحل‪ ،‬اآلية ‪.69‬‬ ‫‪1. http://www.tebyan.net/society/women’sworld/2006/8/23/28979.html‬‬


‫وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِناتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِياءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ‬ ‫وَيُقِيمُونَ الصَّالةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَيُطِيعُونَ اهللَ وَرَسُولَهُ‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫وفي هذا السياق يعبّر اإلمام الخامنئي قائالً‪ " :‬إننا نسعى ونكافح ونقول من أجل‬ ‫بلوغ المرأة كمالها أي أن تنال المرأة في المجتمع حقوقها اإلنسانيّة أولّاً‪ ،‬وثانياً من‬ ‫أجل ازدهار طاقاتها ولتبلغ نضجها الحقيقي واإلنساني لتصل في نهاية المطاف إلى‬ ‫كمالها اإلنساني‪ ،‬ولتتّخذ المرأة في المجتمع صورتها اإلنسانيّة الكاملة‪ ،‬وتصبح‬ ‫إنسانة قادرة على المساهمة في تقدّم اإلنسانية وتقدّم مجتمعها‪ ،‬ولتعمل في حدود‬ ‫إمكانياّتها لتحويل العالم إلى بناء مزدهر وجميل"‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫من مظاهر مسؤوليّة المرأة في اإلسالم الممارسات السياسيّة المتقدّمة ‪ -‬قياسّا بذلك‬ ‫الزمان ‪ -‬للمرأة المسلمة في المجتمع االسالمي األوّل‪ ،‬حيث بايعت النساء الرسول‬ ‫(ص) ست بيعات‪ ،‬منها بيعتان سياسيتان‪ ،‬كما شاركت زوجة الرسول (ص)‬ ‫خديجة بنت خويلد النبي (ص)‪ ،‬في جهاده السياسي ومعها نساء بني هاشم في‬ ‫محاربة االسالم‪ ،‬وقد بذلت مالها ونفسها في نصرة االسالم والمسلمين‪ .‬وال يخفى‬ ‫دور السيدة فاطمة الزهراء (ع) بنت رسول اهلل (ص) التي قامت بعد وفاته بعمل‬ ‫سياسي قيادي في المعارضة‪ ،‬اذ اجرت اتصاالت مع اشخاص بارزين من المهاجرين‬ ‫واالنصار‪ ،‬طلبت منهم مناصرة زوجها علي بن ابي طالب (ع) في المطالبة برئاسة‬ ‫الدولة بعد أبيها‪ ،‬واعلنت رفضها للقيادة الموجودة آنذاك‪.‬‬ ‫كما ينقل لنا التاريخ عن نساء برزن للدفاع عن اإلمام علي بن ابي طالب (ع) في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحصار الذي فرضه المشركون على المسلمين في شعب أبي طالب كأسلوب في‬

‫صراعه السياسي مع خصومه‪ ،‬من جملتهن‪ :‬سودة بنت عمارة بنت االشتر الهمدانية‪،‬‬ ‫بكارة الهلالية‪ ،‬دارمية الحجونية‪ ،‬وغيرهن‪ .‬ولن نغفل اإلشارة بالطبع إلى المشاركة‬ ‫‪ 1‬سورة التوبة‪ ،‬اآلية ‪.11‬‬

‫‪ 2‬مركز نون للترجمة والتاليف‪ ،‬المرأة حقوق وأدوار‪.‬‬

‫‪5‬‬


‫المحوريّة التي قامت بها نساء بني هاشم وزينب بنت علي بن ابي طالب (ع) للإمام‬ ‫الحسين (ع) في جهاده العسكري والسياسي‪ ،‬وأدّين ادوارًا فعّالة في كربالء‪ ،‬امتدت‬ ‫إلى ما بعد الواقعة في جهاد سياسي إعالمي مناهض للسلطة األمويّة‪.1‬‬ ‫لقد تركت المرأة بصمتها الخاصّة في المجاالت جميعها تحديدًا في المجتمعات‬ ‫اإلسالميّة األولى‪ ،‬وال تزال إلى اآلن تسعى إلى إبراز طاقاتها في بناء المجتمع؛ ولكن‬ ‫قدرة المرأة على القيام بهذا الدور تتوقف على نوعية نظرة المجتمع إليها واالعتراف‬ ‫بقيمتها‪ ،‬وتمتعها بحقوقها‪.‬‬ ‫أنصف اإلسالم المرأة‪ ،‬ورفع عنها الظلم والحيف وما عانته من تمييز في العصور‬ ‫السابقة على نزول القرآن‪ .‬وكان من أثر ذلك‪ ،‬االعتراف بحقها في المشاركة في‬ ‫تدبير شؤون المجتمع كافة‪ ،‬اقتصادية واجتماعية وقانونية‪ .‬وأصبح لها شأن في‬ ‫المجال السياسي‪ ،‬حيث تستشار في األمور كلها‪ ،‬أكانت إدارية أو حربية‪ ،‬بل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وتشارك إلى جنب أخيها الرجل سواء بسواء في تسيير شؤون المجتمع وتدبيرها‪.‬‬ ‫لكنّ عدم وعي المرأة بمسؤوليّاتها من جهة‪ ،‬وضعف إعدادها وتدريبها لتولّي هذه‬ ‫المسؤوليّات من جهةٍ ثانية‪ ،‬أدّى إلى حضورها الهزيل الذي نلمسه اليوم في ساحات‬ ‫العمل االجتماعي والسياسي واالقتصادي والثقافي والتوعوي‪.‬‬ ‫ثانيًا‪ :‬أسباب تخلّف المراة المسلمة‬ ‫لن يستطيع الناظر بنظرةٍ موضوعيّة إالّ أن يدرك حجم التخلّف الذي ترزح تحته‬ ‫المرأة المسلمة اليوم؛ والمؤسف أنّ بعض المحلّلين يُرجعون أسباب التخلّف‬ ‫والقصور إلى الدين اإلسالمي ذاته‪ .‬الحقيقة أنّ االسباب التي أوصلت المرأة المسلمة‬ ‫إلى ما تحياه اليوم من واقع متخلّف يعود بمجمله إلى األسباب اآلتية‪:‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪ 1‬خديجة المحميد‪ ،‬المرأة في النظام السياسي االسالمي‪.‬‬


‫الفهم القاصر للنّص الديني وعدم تطبيق أحكام اإلسالم‬ ‫إن الكثير من صور الظلم الحاصلة على المرأة إنما مرجعه ومصبه هو بعد الناس عن‬ ‫دينهم‪ ،‬وتطبيق منهاج نبيهم‪ ،‬وإال فاإلسالم ‪ -‬كما تقدّم‪ -‬كفل للمرأة حقوقها كاملة‪،‬‬ ‫وصانها ممّا يخدشها وممّن يحاول استغالل عاطفتها الجيّاشة‪ ،‬ورتّب على ذلك الوعيد‬ ‫الشديد‪ .‬ولكن عندما ابتعد الناس عن تعاليم اإلسالم السمحاء‪ ،‬واجتهدوا في تأويل النّص‬ ‫الدين من دون أيّة أسانيد ودعائم متينة‪ ،‬حصل هذا الظلم الكبير للمرأة‪ ،‬وانعكس على‬ ‫حالة التخلّف الذي تعاني منه اليوم‪.‬‬ ‫لقد وقعت المرأة تحت سيطرة رؤىً مستمدّة من اجتهادات مضت عليها قرون‬ ‫وقرون‪ ،‬وجرى تهميشها بما زادها إنغالقاً وتحجّراً‪ .‬وإذا كانت هذه االجتهادات ال‬ ‫تعدو كونها تأويالً للنص الشرعي‪ ،‬فإنه تأويل تم تشكيله في أزمنة وأمكنة لها‬ ‫ظروفها ومالبساتها‪ ،‬والذي يعيه من درس سياقات التكون الفقهي ان الموروث‬ ‫االجتهادات‪ ،‬كما أن الشعوب التي دخلت في اإلسالم‪ ،‬وأسهمت في هذه االجتهادات‬ ‫لم تكن بمعزل عن عاداتها وتقاليدها وموروثها الحضاري‪ ،‬ومن ثم فإن هذه‬ ‫االجتهادات وإن اتخذت من النص الشرعي منطلقاً لها إال انها لم تكن بريئة من تداخلها ‪-‬‬ ‫من غير وعي في الغالب ‪ -‬مع الموروث اآلتي من تلك األمم‪ ،‬وخاصة في جانبه السلوكي‬

‫المتمثل في العادات والتقاليد‪ ،‬والمهيمن بعد ذلك على مناحي التفكير‪.1‬‬ ‫التسلّط الذكوري‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الجاهلي كان فاعالً في الوعي ‪ -‬على نحو ما ‪ -‬في الزمن الذي جرت فيه صياغة تلك‬

‫في مجتمعات ذكورية‪ ،‬تُعزل األنثى فيه عن ميادين العمل العامّة‪ ،‬يصبح غياب‬ ‫المرأة وكأنّه األصل‪ ،‬وتُسلّم المرأة بهذه الحال بوصفها ظاهرة كونيّة‪ ،‬حكمت بها قوانين‬ ‫‪7‬‬

‫‪. 1‬زهرة المكّي‪ ،‬المرأة بين دعاة اإلسالم وأدعياء التقدّم‪.‬‬


‫الطبيعة‪ ،‬ويقف الرجل في هذه الحال مستمتعاً بما في يديه من سلطات‪ ،‬ويرفض أي‬ ‫تغيير في وضع المرأة‪ ،‬ألنه يدرك انه تغيير يمس سلطاته بالدرجة األولى‪.‬‬ ‫في هذه الحال ال يمكن أن تحضر المرأة‪ ،‬وال أن يُؤسّس فكرياً لحضورها‪ ،‬ومن ثم‬ ‫فستبقى غائبة عن المشهد المحلي والعالمي‪ ،‬منغمسة في مظاهر تخلّفها وتحلّلها من‬ ‫المسؤوليّات الجسام التي ألقاها على عاتقها اإلسالم العظيم‪.‬‬ ‫ويعبّر اإلمام الخامنئي عن واقع استقواء الرجال على النساء‪ ،‬حيث يقول‪" :‬فالرجال‬ ‫ألنهم أضخم وصوتهم أعلى وأجسادهم أقوى وعظامهم أضخم يستقوون على النساء‬ ‫اللاتي عظامهن أدق وصوتهن أرق وأجسادهن أضعف‪ .‬هذا هو الواقع‪ ،‬وأرى لو‬ ‫أنّكنّ بحثتن في األمر لبدا لكنّ أن هذا هو منشأ االستقواء لديهم"‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫العادات والتقاليد‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫من أسباب تخلّف المرأة تلك العادات التي انتشرت بين الناس‪ ،‬وساروا عليها‪،‬‬ ‫وجعلوها تشريعاً ال يمكن التنازل عنه على الرغم من مخالفتها لشريعة اهلل تعالى‪،‬‬ ‫كمنع إعطاء المرأة حقّها من الميراث‪ ،‬أو إجبارها على الزواج بالقوة‪ ،‬أو منعها من‬ ‫التصرّف بأموالها‪ ،‬أو التعبير عن آرائها في مجمل القضايا السياسيّة واالجتماعيّة‬ ‫والثقافيّة بما يغاير رأي الرجل الذي عيّن نفسه وليًّا حتّى على أفكارها ومشاعرها‪.‬‬ ‫إن نظرة سريعة على الموروث الشعبي‪ ،‬الذي يعد أحد الروافد األساسية لثقافتنا السائدة‪،‬‬ ‫ستكشف لنا عن حقيقة مؤسفة في شأن ما يحمل هذا الموروث من مضامين تكرس الحطّ‬ ‫من قيمة المرأة وتسيء الى كرامتها ومكانتها ودورها في المجتمع بل وحتّى داخل األسرة؛‬ ‫ما ينعكس بطبيعة الحال على ديمومة التخلّف الذي تقبع المرأة في حناياه‪ .‬فمن أولى‬ ‫مظاهر تحقير المرأة والتقليل من شأنها داخل األسرة‪ ،‬هو تفضيل انجاب الذكور على‬ ‫‪8‬‬

‫‪. 1‬اإلمام الخامنئي‪ ،‬المرأة علم وعمل وجهاد‪.‬‬


‫اإلناث‪ ،‬فهي مصدر دائم للقلق والخوف من جلب العار وهو نفس الدافع الذي كان يحمل‬ ‫بعض قبائل الجاهلية على وأد بناتهم‪ .‬هذا بعض من موروثنا الشعبي الذي يستند‪ ،‬ليس‬ ‫فقط على واقع التخلف واألمية وعلى قيم وأعراف النظام الذكوري السائد‪ ،‬بل وعلى‬ ‫الرافد الديني كما هو وارد إلينا مشوهاً ومزيفاً أو مفسراً بطريقة متزمتة وبروح ذكورية‬ ‫أنانية‪ .‬فهذا الرافد وليس اإلسالم الحقيقي‪ ،‬هو من أشاع في أوساط المجتمع االعتقاد بأن "‬ ‫المرأة خلقت من ضلع أعوج " و" المرأة تأتي على هيئة شيطان وتذهب على هيئة‬ ‫شيطان" وهو نفسه الذي فسر قوامة الرجل على المرأة باعتبارها مجرد خنوع وخضوع له‪،‬‬ ‫وهو الذي سوّغ ضرب الزوجة بوصفه حقاً من حقوق الرجل على المرأة‪ .‬وأخيراً هو من‬ ‫يعيق مشاركة المرأة في الحياة االجتماعيّة واالقتصاديّة والسياسيّة ويتسبّب في حرمان‬

‫المجتمع من استثمار هذه الطاقات في ميادين العمل واالنتاج واإلبداع والتنمية‪.1‬‬

‫إنّ من مرتكز ات التخلّف الذي يُفرض على واقع المرأة‪ ،‬تمسّك الناس بتلك‬ ‫العادات باعتبارها من مبادئ اإلسالم وأسسه‪ ،‬وهذا الذي استغلّه أعداء اإلسالم‬ ‫إعادة النظر في التقاليد واألعـراف والمنظـومة االجتمـاعيّة السائدة حالياً بما يجعلها‬ ‫أكثر اتساقاً مع تعاليم اإلسالم‪ ،‬فهناك قيم وعادات وأعراف من شأنها أن تلحق الظلم‬ ‫بالمرأة وهى ال تمت للإسالم بأدنى صلة‪ ،‬وقد أدت تلك األعراف والتقاليد إلى عزل‬ ‫المرأة‪ ،‬وتهميش دورها ما انعكس سلبيّة على شخصية المرأة وعلى مكانتها داخل‬ ‫األسرة وخارجها‪.‬‬ ‫واألخطر من ذلك كلّه‪ ،‬أنّ هذه األعراف والتقاليد البعيدة عن اإلسالم قد أدّت إلى ردّ فعل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وجعلوه الوتر الحساس في قضية تحرير المرأة‪ .‬إنّ المجتمعات اإلسالمية بحاجة إلى‬

‫آخر على العقليّة الذكوريّة المنغلقة ‪ ،‬بالتحوّل إلى العقليّة النسويّة المنفلتة من كل القيم‬

‫‪9‬‬

‫‪ 1‬زهرة المكّي‪ ،‬المرأة بين دعاة اإلسالم وأدعياء التقدّم‪.‬‬


‫والتقاليد اإلسالمية والكارهة لكل ما هو إسالمي‪ ،‬بما يؤدي إلى إعاقة المجتمع وتفكيك بنية‬

‫األسرة ومحاولة السعي إلبعاد أحكام األسرة عن النظام التربوي‪.1‬‬ ‫الجهل‬

‫قد يجهل الرجل أو المجتمع ككلّ أحياناً أنّ بعض التصرّفات والقوانين تؤدّي إلى تخلّف‬ ‫المرأة والحدّ من فاعليّتها؛ ويجهل أحياناً عواقب الظلم والتهميش الذي يمارسه مع تلك‬ ‫المرأة ممّا يجعله يتجرأ على ارتكابه وممارسته‪ .‬في المقابل‪ ،‬غالبًا ما تكون المرأة جاهلة‬ ‫ببعض األحكام والحقوق األمر الذي يجعلها تتنازل عن الكثير من المكتسبات التي منحها‬ ‫إيّاه اإلسالم‪ ،‬وبالتالي ترضى لنفسها الواقع المريمر الذي تحياه‪ .‬وقد التفت اإلمام الخامنئي‬ ‫(دام ظلّه) إلى دور الجهل في إلحاق الظلم بالمرأة وتداعيات ذلك على حضورها في‬ ‫الساحة حين يعبّر‪" :‬إني أعتقد أن الظلم قد لحق بالمرأة طوال التاريخ‪ ،‬وفي المجتمعات‬ ‫المختلفة‪ .‬وقد أشرت إلى ذلك‪ ،‬وتحدثت عن منشأ ذلك الظلم‪ ،‬إنه بسبب جهل البشر‪،‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فطبيعة البشر الجهل‪ ،‬حيث القوي يظلم الضعيف‪ ،‬إال إذا كانت هناك قوة خارجية تسيطر‬ ‫عليه وتمنعه من ذلك‪ ،‬كالقانون وسيف القانون وعصاه‪ .‬وأن يكون هناك رادع داخل‬ ‫اإلنسان‪ ،‬أي إيمان قوي وواع وصريح‪ ،‬وهذا األمر نادر جدّا"‪.‬‬ ‫القوانين المتخلّفة‬ ‫لقد استفحل التخلّف في المجتمعات اإلسالميّة‪ ،‬خاصّة بما يطال المرأة‪ ،‬حين‬ ‫وجدت المعتقدات الشعبية الخاطئة طريقها‪ ،‬منذ عقود طويلة‪ ،‬الى دساتيرها والى‬ ‫قوانين األحوال المدنية التي تنظم حياة الناس اليومية‪ ،‬ولم تعد قاصرة على التواجد‬ ‫في عقول العامّة من الناس وفي وعيهم الجمعي فقط‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫‪2‬‬

‫‪ .1‬زهرة المكّي‪ ،‬المرجع نفسه‪.‬‬

‫‪ 2‬اإلمام الخامنئي‪ ،‬المرأة علم وعمل وجهاد‪.‬‬


‫إن نظرة سريعة على بعض المواد المعمول بها في هذه القوانين‪ ،‬وفي العديد من‬ ‫البلدان واالسالمية‪ ،‬تكشف لنا بجالء عن اآللية التي يتم بها اخضاع المرأة وقهرها‬ ‫عبر استخدام قوة القانون‪ ،‬وفي مسائل عدة كالزواج والطالق واإلرث والوالية‬ ‫والخيانة الزوجية‪ ،‬وغير ذلك من المسائل التي يستند القانون في تحديد أحكامها‬ ‫على مذاهب وآراء فقهية يدعّي أغلبها أنه يستند الى الشريعة اإلسالمية‪ .‬ولكن عند‬ ‫التدقيق سنجد أنها تستند الى مذاهب فقهية محافظة‪ ،‬واحدة التفسير‪ ،‬بل أن البعض من‬

‫هذه المواد القانونية مستمد من دساتير وقوانين دول أوربية كانت مستعمرة لبلداننا‪.1‬‬

‫وهكذا سنجد أن القوانين المدنية‪ ،‬وخاصة تلك التي تنظم الحياة االجتماعية‪ ،‬ال‬ ‫تختلف بشيء عن الثقافة السائدة‪ ،‬إنما هي انعكاس لهذه الثقافة بكل ما تحمل من‬ ‫مضامين محافظة ومتخلّفة‪ .‬فضالً عن ذلك‪ ،‬يساهم تخلّي الحكومات والسلطات عن‬ ‫حماية المرأة‪ ،‬وعدم نصرتها عندما تطالب بحقّها‪ ،‬يساهم في انسحاب المرأة من‬ ‫التواجد في الساحة الفاعلة خوفًا من انعدام الحماية القانونيّة والعرفيّة لها‪.‬‬ ‫يسيطر على الوعي االجتماعي في أغلب المجتمعات اإلسالميّة رؤية متخلّفة تجاه‬ ‫المرأة‪ ،‬إذ يُنظر إليها باعتبارها (شيء) يتمّ التعامل معه ضمن إطار وعي الرجل به‪،‬‬ ‫فالرجل يتخّذ المرأة موضوعاً يكيّفه كما يشاء؛ وهذا ما ينعكس سلبًا على صورة‬ ‫المرأة عن نفسها‪.‬‬ ‫لذلك‪ ،‬تُعدّ المرأة نفسها هي أحد العوامل الرئيسة المؤسِّسة لبعض أشكال التخلّف‪،‬‬ ‫وذلك لتقبّلها له والتسامح والخضوع أو السكوت عليه‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الصورة المشوّهة عن الذات‬

‫واألخطر في موضوع الصورة المشوّهة عن الذات‪ ،‬أنّ المرأة المسلمة فهمت دعاوى‬ ‫الخصوصيّة‪ ،‬وأنها مختلفة عن المرأة في كافّة أقطار األرض بطريقة خاطئة‪ ،‬وهذا ما‬ ‫‪11‬‬

‫‪ .1‬موقع لها أون الين‪.‬‬


‫جعلها تنعزل عن األطروحات العالمية التي تتناول حقوق المرأة وقضاياها‪ ،‬إذ ترى‬ ‫ان هذه األطروحات معنية بكل امرأة سواها‪ ،‬ومن ثم ال يستغرب غياب المرأة لدينا‬ ‫عن المشاركة في مؤتمرات األمم المتحدة‪ ،‬مادامت قد صدقت أنها مختلفة عن نساء‬ ‫األمم األخرى‪ ،‬وهذا ما جعلها تفتقد روح المقارنة بين وضعها وبين ما أنجزته المرأة‬

‫عالمياً‪ ،‬فتظن بحالها ظناً حسناً مع أنه ليس كذلك‪.1‬‬

‫إن النظرة القيمية الخاطئة التي ال ترى أهلية حقيقية وكاملة للمرأة كانسان كاملة‬ ‫اإلنسانية حقا وواجبا ‪ ,‬هو ما يؤسس لحياة تقوم على التهميش واالحتقار للمرأة‬ ‫وبالتالي لتخلّفها‪.‬‬ ‫ثالثًا‪ :‬كيفيّة الحدّ من تخلّف المرأة وإعادة هويّتها المفقودة‬ ‫إذا كانت هذه بعض من أسباب تخلّف المرأة المسلمة‪ ،‬فإنّنا يجب أالّ نكتفي بإدانته‪،‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بل ال بدّ من تبيان أهميّة حضور المرأة في الشأن العام‪ ،‬ومشاركتها الفاعلة‪ .‬وهذا‬ ‫يتطلّب بدايةً إيمان المرأة بضرورة استعادة دورها المفقود‪ ،‬من خالل‪:‬‬ ‫أن تعي المرأة أنّها غائبة‪ ،‬وتعي في الوقت نفسه حجم غيابها‪ ،‬ألنّها ما لم تدرك حجم‬ ‫هذا الغياب فإنها ال يمكن أن تقوم بجهد حقيقي من أجل الحضور ورفع التخلّف عن‬ ‫كاهلها ‪ .‬كما البد أن تدرك حجم خسارتها وخسارة أمتها جراء هذا الغياب المزمن‪.‬‬ ‫وهذا الوعي ال يمكن أن يتم إال من خالل االتصال باآلخر‪ ،‬والتعرّف على إنجازاته‪،‬‬ ‫واالستفادة بشكلٍ خاص من تجارب المرأة في بعض المجتمعات اإلسالميّة التي‬ ‫خطت خطوات واسعة في درب الصحوة والتطوّر‪.‬‬ ‫االبتعاد عن التقليد األعمى‪ ،‬ويختصر اإلمام الخامنئي هذه الفكرة حين يصرّح‬ ‫" للأسف إني أرى الذين يدافعون عن حقوق المرأة يقعون في فخ األخطاء‪ ،‬فال يعود‬ ‫‪12‬‬

‫‪1. http://www.tebyan.net/Society/Women’sWorld/2007/12/17/55965.html‬‬


‫دفاعهم عن المرأة بالنفع عليها‪ .‬أي أنهم ينظرون إلى حال المرأة الغربية‪ ،‬ويتخذونها‬ ‫أسوة لهم! في حين أن ثقافتها تتفاوت أساساً مع الثقافة اإلسالمية‪ ،‬فالثقافة اإلسالمية‬ ‫أرقى من تلك الثقافة بمراتب وأنفع لوضع المرأة بمراتب"‪.‬‬ ‫تأسيس حركة المرأة بناءً على أسس حكيمة وعقالنيّة بعيدة عن التهوّر واالنفعال‪ ،‬أي‬ ‫أن أيّة حركة اجتماعية ستكون حركة صحيحة وتكون نتائجها صحيحة عندما تكون‬ ‫مبنية على الحكمة والتأمل والتشخيص والمصلحة‪ ،‬وقائمة على قواعد صحيحة‬ ‫وعقالنية‪ .‬وفي كل حركة تقصد إحقاق حقوق المرأة ال بد من مالحظة هذا المعنى‬ ‫بالضبط‪ ،‬أي أنه أي حركة يجب أن تنطلق من نظرة حكيمة مبنية على حقائق‬ ‫الوجود‪ ،‬أي على معرفة طبيعة المرأة وفطرتها وطبيعة الرجل وفطرته‪،‬‬ ‫والمسؤوليات والمشاغل الخاصة بالمرأة‪ ،‬والمسؤوليات والمشاغل الخاصة‬ ‫بالرجل‪ ،‬وما يمكن أن يكون مشتركاً بينهما‪ ،‬وأن ال تكون الحركة منطلقة عن‬ ‫االنفعال والتقليد‪ ،‬كما يرى اإلمام الخامنئي دام ظلّه‪.‬‬ ‫يشدّد اإلمام الخامنئي‪ ،‬الذي يؤكّد على ضرورة ان ينشط الرجال والنساء على حدّ‬ ‫سواء في هذا المجال‪ .‬لكن النشاط األساسي يقع على عاتق المطلعين على المعارف‬ ‫اإل سالمية‪ ،‬ليتمكنوا من اظهار رأي اإلسالم في الحاالت التي تختلف فيها حقوق‬ ‫المرأة عن حقوق الرجل‪ .‬ليطمئن الجميع إلى أن تلك الحقوق قد وضعت على‬ ‫أساس الطبيعة والفطرة اإلنسانية للمرأة والرجل‪ ،‬وبناءً لمصالح المجتمع‪.‬‬ ‫إصالح القوانين التي تمسّ بكرامة المرأة وتحدّ من فعاليتها وحضورها في ساحة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المسألة المهمّة األخرى هي تبيان آراء اإلسالم حول حقوق المرأة وبلغة العصر‪ ،‬كم‬

‫العلم والعمل على اختالف مجاالتهما‪ .‬فالواقع الفعالي يشير إلى أنّ كثير من‬ ‫الحركات النسويّة الرائدة لم يُكتب لها النجاح‪ ،‬أو أنّ تاثيرها كان محدودًا مقارنة‬ ‫بالجهد الذي بذلته الناشطات فيها‪ ،‬وذلك بسبب عدم توفّر الغطاء القانوني‬ ‫والتشريعي لحركتهن‪ ،‬بل وفي الغالب األعم بسبب تعارض ما تنادي به هذه‬

‫‪13‬‬


‫الحركات من ضرورة حضور المرأة وتفعيل دورها مع العديد من القوانين الوضعيّة‬ ‫التي توارثتها المجتمعات جيالً بعد جيل من دون سند ديني او أخالقي واضح‪.‬‬ ‫ويلفت السيد الخامنئي في هذا الصدد إلى أنّ "بعض القوانين تحتاج إلى تعديل في‬ ‫مجال التعامل مع المرأة والرجل‪ ،‬وعلى المتخصصّين في هذا المجال أن يدرسوا‬

‫األمر‪ ،‬وأن يصححوا تلك القوانين‪.1"...‬‬

‫ال بدّ أن تخرج المرأة من ذهنيّة التبعيّة للرجل‪ ،‬وأن تدرك عمق الخطاب القرآني‬ ‫الذي توجّه إليها بالمستوى نفسه الذي توجّه به إلى الرجل‪ " :‬أَنِّى الَ أُضِيعُ عَمَلَ‬

‫عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى"‪ .2‬فقد ساوى اهلل تعالى بين الرجل والمرأة في أصل‬ ‫العبوديّة له وحده والتكاليف الشرعية‪ ،‬ولم يفضّل جنسًا على آخر‪ ،‬بل جعل مقياس‬ ‫التفضيل التقوى والصالح واإلصالح " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى‬ ‫وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُواْ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ"‪، 3‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كما ساوى اهلل بين الرجال والنساء في أصل التكاليف الشرعية‪ ،‬والثواب والعقاب‬ ‫على فعلها وتركها " مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَالَ يُجْزَى إِالَّ مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ‬ ‫أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ"‪ .4‬فضالً عن‬

‫المساواة بينهما في أصل الحقوق والواجبات "وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِى عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ"‪.5‬‬

‫فأين التبعيّة في هذه النصوص القرآنيّة الواضحة؟ أليس القصور ناجم عن الفهم‬ ‫المحدود او اللافهم لمضمون النص القرآني؟‬ ‫من األمور التي ال ينبغي للمرأة الجهل بها أو تجاهلها‪ ،‬أنّ النص الشرعي نص مفتوح‬ ‫على التأويل‪ ،‬قابل ألن يقرأ على ضوء متغيرات الواقع‪ ،‬وانفتاحه هذا هو ما يجعل‬ ‫‪1. http://www.almaaref.org‬‬ ‫‪ 2‬سورة آل عمران‪ ،‬اآلية ‪.165‬‬

‫‪14‬‬

‫‪ 3‬سورة الحجرات‪ ،‬اآلية ‪.13‬‬ ‫‪. 4‬سورة غافر اآلية ‪.44‬‬

‫‪. 5‬سورة البقرة‪ ،‬اآلية ‪.228‬‬


‫منه نصاً صالحاً لكل زمان ومكان‪ ،‬وإغالقه ينفي عنه هذه الصفة‪ ،‬ومن ثم فإن ما‬ ‫وصلنا من قراءات لهذا النص ال تعدو كونها اجتهادات يجري عليها الخطأ‬ ‫والصواب‪ .‬هذا المفهوم من الضرورة بمكان أن يترسخ في وعي المرأة خاصة‪ ،‬كي ال‬ ‫تخدع عن دينها‪ ،‬ويزج بها في تصورات نائية بعيدة كلّ البعد عن ألحكام الدين‬ ‫اإلسالمي السمحاء‪ ،‬الذي أراد للمرأة االنطالق في مجتمعها بصورة ال يحدّها إال‬ ‫الضوابط االخالقيّة التي تحكم الرجل كما المرأة تمامًا‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫التعرّف على إمكانيّة المرأة الذاتية و مواهبها الكامنة‪ ،‬والتي هي بصدد المحافظة‬ ‫عليها واستثمارها في األدوار التي أناطها اإلسالم بهان بما يخدم مسيرة الصحوة‬ ‫ويفعّل حضور المرأة في الساحات‪ .‬وهذا لن يكون بمتناول اليد ما لم تتمكّن المرأة‬ ‫من تحديد أولويّاتها ضمن اإلمكانات المتاحة‪ ،‬وأن تعلم قبل ذلك كلّه أنّ بلوغ‬ ‫النتائج ليس بكثرة ما ينجز‪ ،‬بل بالتجربة ذاتها التي تخلق لديها القدرة والكفاءة‬ ‫والثقة بالنفس‪.‬‬ ‫اختالفاً كبيراً عن بيت أسرتها األولى‪ ،‬وحياتها مع زوجها مختلفة بصورة أكبر عن حياة أمها‬ ‫مع أبيها بمعنى االرتقاء بها وتطويرها وترك السلبيّات واإلبقاء على اإليجابيّات ‪ -‬وأن‬ ‫تحاول جهدها كي تتخلص من النمطية في هذا المجال‪.‬‬ ‫يجب أن تدرك المرأة أنّ مفهوم الصحوة اإلسالميّة ليس طرحًا حماسيًّا يعتمد على‬ ‫االنفعاالت اآلنيّة وسرعان ما ينطفئ وهجه‪ ،‬بل هو منهج حياة يطال شرائح المجتمع‬ ‫كافّة ونشاطاته جميعها‪ .‬والمرأة ليست على الهامش هنا‪ ،‬بل هي معنية قبل الرجل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ال يمكن أن تحضر المرأة حضوراً عاماً إال بعد أن تعي أنّ بيتها يجب أن يكون مختلفاً‬

‫في اإلسهام بتفعيل حركة الصحوة من خالل الخروج من التضييق الذي تؤطّر به‬

‫‪1 .http://onaizah.net/majlis/t34345.html‬‬

‫‪15‬‬


‫نشاطها؛ وبالتالي االبتعاد بطروحاتها عن التناول الهزيل للمسائل المهمّة التي على‬ ‫أساس تعاملنا معها ترتسم مالمح المستقبل القريب والبعيد ألمّتنا‪.‬‬ ‫التوصيات‬ ‫إن تحرّر المراة المسلمة من التخلّف‪ ،‬وإستعادتها هويّتها المفقودة لن يكون ما لم‬ ‫تؤمن المرأة نفسها بالدور المنوط بها‪ ،‬وما لم تُتّخذ إجراءات فعليّة ملموسة تترجم‬ ‫هذه اإليمان كفعل‪ .‬بناءً على ما تقدّم‪ ،‬نطرح جملة من التوصيات التي نعتقد‬ ‫بأهمّيتها كخطوة على درب اإلصالح بوصفه ثمرة من ثمار الصحوة اإلسالميّة‪:‬‬ ‫االهتمام بتنمية الصفات اللازمة للعقلية المستقلة لدى المرأة بحيث تكون قادرة على‬ ‫إدراك قضايا العصر ومشكالته وتحدياته‪ ،‬وهذا ال يتأتى إال بالقضاء على جميع‬ ‫أشكال الوأد النفسي والتربوي التي ال زالت تمارس على المرأة المسلمة في كثير من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫البيئات‪.‬‬ ‫االهتمام بتنمية قدرة المرأة المسلمة المعاصرة على التفكير العلمي وصقل فضولها‬ ‫الفكري بما يدفعها إلى معرفة المزيد عن العالم المحيط واستخدام معرفتها في حل‬ ‫ما يواجهها من مشكالت‪ ،‬وهذا العمل يؤدّي إلى وصل البيت المسلم بقضايا‬ ‫المجتمع الكبرى حتى ال يكون البيت الذي تديره المرأة المسلمة معزوالً وجاهلا بما‬ ‫يجري من أحداث سياسية واجتماعية وغيرها‪.‬‬ ‫تغيير المناخ الفكري والثقافي المتعلق بتقسيم االدوار بين الرجل والمرأة لتعديل‬ ‫مواقف واتجاهات افراد المجتمع واتجاهاتهم‪ ،‬وتقبل المرأة في المراكز القيادية في‬ ‫االسرة والحياة العامة (الوظيفية والمهنية والسياسية) مع نشر فكرة ان هذا التقدم‬ ‫لصالح المرأة ال يؤثر في مركز الرجل ولكنه مهم لضمان تكامل ادوارهما في الحياة‬ ‫‪16‬‬

‫االسرية والمجتمعية‪.‬‬


‫القضاء على أشكال التمييز كافّة التي تنتقص من حقّ المرأة لمجرّد كونها أنثى ( حقّها‬ ‫في التعليم‪ ،‬حقّها في العمل المناسب‪ ،‬حقّها في تقاضي األجر الذي تستحق‪ ،‬حقّها‬ ‫في اختيار الزوج‪ ،‬حقّها في التعبير عن آرائها السياسية واالجتماعية‪.)...‬‬ ‫سنّ القوانين اللازمة لضمان مشاركة المرأة في الحياة العامّة‪ ،‬وذلك من خالل إلزام‬ ‫اإلدارات الهيئات والمنظّمات المعنية بتنفيذ هذه القوانين‪.‬‬ ‫تمكين المرأة من الحصول على فرصتها التعليمية بما يكفل تحقيق التكافؤ مع‬ ‫الرجل‪ ،‬من خالل رفع مستواها التعليمي والقضاء التام على أميتها‪ ،‬واتاحة الفرصة‬ ‫أمامها الستثمار ما اكتسبته في مجال العمل‪.‬‬ ‫تعديل االنماط االجتماعية والثقافية المتحيزة للرجل والتي تؤدي الى استمرارية‬ ‫انخفاض مشاركة المرأة السياسية‪ ،‬والسعي لتطوير المفاهيم االجتماعية لتعزيز دور‬ ‫المرأة في التنمية السياسية‪.‬‬ ‫العمل على نشر فكرة الوسطية اإلسالمية التي تيسر للإنسان االنسجام مع سنن الحياة‬ ‫العالقات االجتماعية ‪ ،‬واألمر يحتاج من المؤسسات التربوية أن تبرز تفاصيل‬ ‫التطبيقات العملية التي تصحح خطأ الممارسات العملية الشائعة في المجتمع خاصة‬ ‫فيما يتعلق بالمرأة ‪.‬‬ ‫بذل جهود متكاتفة من قبل المهتمين بأمر تربية المرأة المسلمة المعاصرة من أجل‬ ‫تنقية التراث من التناقضات التي تتعارض مع ما أراده اهلل سبحانه وتعالى للمرأة‬ ‫المسلمة من تكريم وما جبلها عليه من مساواة مع الرجل تتناسب مع فطرتها وننبذ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وقوانين االجتماع والتي تنجسد من خالل إشاعة النموذج اإلسالمي في شبكة‬

‫التراث الذي انحدر إلينا عبر الثقافات العصبية والقبلية وجاهلية ما قبل اإلسالم‬ ‫والجاهلية الحديثة مرورا بجاهلية عصور الركود والتقليد‪.‬‬ ‫توجيه المرأة المسلمة المعاصرة توجيها علميا قويا بحيث تجعل من نفسها بوصلة‬ ‫محددة ومرشحة لتوجهات المرأة المسلمة المعاصرة في مختلف ميادين الحياة وال‬

‫‪17‬‬


‫تكون كاألسيرة التي توجه في طريق محدد عند مفترق الطرق وتعدد الخيارات‪،‬‬ ‫وإنما تزويدها باالعتزاز بانتمائها إلى اإلسالم وبتميزها عن اآلخرين الذين عدلت عن‬ ‫االقتداء بهم‪ ،‬وتحقيق ذلك يتطلب من وسائط الثقافة أن تلتزم في كل ما تقدمه‬ ‫بالمعايير اإلسالمية العلمية‪.‬‬ ‫تهيئة الجو المساعد للمرأة العاملة إلعانتها على القيام بشؤون عملها وأسرتها‪ ،‬خاصّة‬ ‫في ظلّ الحاجة إلى مشاركة المرأة في تأمين مستلزمات األسرة الماديّة إلى جانب‬ ‫الرجل‪ ،‬وذلك بإلزام أرباب العمل تطبيق قوانين العمل‬

‫بعد تعديل ما يتطلّب‬

‫تعديالً منها لناحية ساعات الدوام وإجازات األمومة ورعاية الرضيع‪...‬‬ ‫تشجيع الرائدات من النساء في المجتمع اإلسالمي وإبرازهن‪ ،‬مثل المبدعات في‬ ‫مجاالت األدب والفن والتكنولوجيا‪ ،‬والعامالت في المجاالت االجتماعية والتربوية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المختلفة‪.‬‬

‫‪18‬‬


‫االستنتاج‪:‬‬ ‫إنّ التخلّف والظلم الذي يلحق بالمرأة المسلمة في بعض المجتمعات ناجم عن‬ ‫التفسير الخاطئ لتعاليم اإلسالم والتداخل بين تلك التعاليم وبين التقاليد واألعراف‬ ‫االجتماعية الخاطئة المعمول بها‪.‬‬ ‫لقد ضمن االسالم للمرأة حقوقها السياسيّة في الترشّح واالنتخاب وتولّي المناصب‬ ‫العامة والذمّة الماليّة المستقلّة‪ ،‬وهو ما سبق به اإلسالم كافّة القوانين الوضعيّة‬ ‫والشرائع السماويّة األخرى‪ ،‬لكنّ نظرة متأنّية إلى الواقع تشير إلى الهوّة الواسعة بين‬ ‫ما أقرّه اإلسالم للمرأة‪ ،‬وما أجازته هي أو من يمسك بمقاليد السلطة في المجتمع ‪-‬‬ ‫لنفسها‪ .‬وإذا ما تأمّلنا حياة المرأة اليوم نجد أنها في حاجة أكثر من أي وقت مضى‬ ‫إلى إعادة صياغة شخصيتها عملياً وفكرياً وتوجيهياً وفق تربية إيمانية متكاملة‪ ،‬بما‬ ‫يالئم كينونة وجودها وطبيعة مهمتها اإلنسانية في األرض‪ ،‬وذلك من أجل تجاوز‬ ‫واقعها المليء باإلحباطات والتناقضات واإلغراءات المادية والمعنوية التي تغرقها‬ ‫وللأسف‪ ،‬فإنّ أعدادّا هائلة من النساء المسلمات يدخلن في إطار الطاقات الخاملة‬ ‫والعاجزة عن العطاء المنتج‪ ،‬بسبب تقييدهن بسالسل من الجهل والتخلّف والتبعية‬ ‫واالتكالية‪ .‬من هنا كانت الدعوة إلى إشعار المرأة بخطورة رسالتها ودورها‬ ‫واستشعار مسؤوليتها تجاه نفسها وتجاه مجتمعها وأمتها وتجاه اإلنسانية جمعاء‬ ‫ودعوتها إلى الكفّ عن تمييع مهمتها وحصرها في اهتمامات هامشية تافهة‪.‬‬ ‫من هذا المنطلق جاءت الصحوة اإلسالمية لتحوّل المفاهيم والرؤى اإلسالمية إلى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أكثر في مستنقعات التبعية والتقليد والخرافة واالستالب والتغريب‪.1‬‬

‫واقع محسوس‪ ،‬من جملة هذه الرؤى ما يتعلّق بأدوار المرأة المسلمة‪ .‬وقد شاركت‬ ‫المرأة داخل الحركة اإلسالمية في االنتخابات التي خاضتها فصائل كثيرة لهذه الحركة‬ ‫‪19‬‬

‫‪ 1‬مهى أبو الفتوح‪ ،‬المرأة المسلمة رؤى وتطلّعات‪.‬‬


‫في العديد من البالد‪ ،‬كما شاركت في المظاهرات المطالبة باإلصالح والعدالة‬ ‫ورفض العدوان الخارجي على األمة‪.‬‬ ‫لكنّ مشاركة المرأة بقيت تابعة وثانويّة قياسًا إلى الدور الذي يجب أن تضطّلع به‬ ‫بما يتوافق والتصوّر اإلسالمي لمقدّرات المرأة وإمكانيّاتها‪.‬‬ ‫لهذا ال بد من القول‪ ،‬في الختام‪ ،‬إنه إذا كان قد تم استعباد المرأة تاريخياً‪ ،‬عبر‬ ‫اخضاعها لسيطرة الرجل داخل األسرة ومن ثم داخل المجتمع‪ ،‬ومن خالل منظومة‬ ‫األعراف والتقاليد والقوانين المستندة زيفاً على الموروث الديني‪ ،‬فسيكون‬ ‫تحريرها من هذه القيود مشروطاً بالعودة الى المنجز األصيل والحقيقي للإسالم في‬ ‫شأن المرأة أوالً‪ ،‬ومن خالل رؤية تجديدية للفكر االسالمي ثانياً‪ ،‬وعبر إعادة نظر‬ ‫جذرية بأنماط وأشكال التفكير السائدة‪ ،‬تأخذ في مقدمة اعتباراتها حاجة األمة‬ ‫الماسة الستثمار جميع الطاقات البشرية المتاحة لتحقيق نهضتها المنشودة واللحاق‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بركب الشعوب المتقدمة‪.‬‬

‫‪21‬‬


‫دور المرأة فى الصحوة اإلسالمية‬ ‫!‬

‫المقدمة‬

‫فاطمه وکیل کنیز‬

‫‪1‬‬

‫إنّ المرأة تجسد تحقيق طموحات البشر و هى تربّي النساء والرجال األكابر‪ .‬يعرج‬ ‫البشر من حضن المرأة عروجه المعنوي و لقد تربّى النساء و الرجال الشرفاء فى‬ ‫حضن المرأة‪.‬‬ ‫يری اإلمام الخمينى (ره) أن الصحوة تعتبر من إحدی الخصائص المعنوية لكمال‬ ‫البشر و إن الصحوة يعنى الوعى و المعرفة و التعرف على بأنه من هو‪.‬‬ ‫إن الصحوة تدفع اإلنسان باإلبتعاد عن الجهل و الجهالة و فقدان الوعى و إنها ليست‬ ‫فقط وسيلة للوصول إلى الكمال فى السلوک الفردی بل هى ضرورة فى الحركات‬ ‫اإلجتماعية‪.‬‬ ‫اإلسالمية التى نری تاثيراتها واضحة فى الحياة و أفكار المسلمين و جميع الحركات‬ ‫فى كل أرجاء العالم‪.‬‬ ‫إنتصار الثورة اإلسالمية هى بمثابة عالمة فارقة في إعادة إنتاج الهوية التقليدية للمرأة‬ ‫المسلمة على مستوی نواحى الحياة‪.‬‬ ‫لقد كان التطور الذي حدث جراء الثورة اإلسالمية على المرأة اإليرانية أكثر أهمية من‬ ‫أي شيء آخر‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يعتبر إنتصار الثورة االسالمية في ايران سنة ‪ 9191‬للميالد من إحدی ثمار الصحوة‬

‫إنّ األمام الخمينى (ره) كان يعتقد إذا لم تحصل هذه الحركة و الثورة اإلسالمية على‬ ‫نتيجة باهرة يكفيها التطور الذی أثرّ على المرأة و الشباب اإليرانيين و كان يری إن‬ ‫‪21‬‬

‫‪ . 1‬ماجستير شوون المرأة من الهند‪.‬‬


‫الخدمات التى قدمت من قبل هذه الفئة المحترمة إلى اإلسالم لقدكانت أكثر من‬ ‫الخدمات التى قام بها الرجال‪.‬‬ ‫الرجل الذی يتمتع بحضور امراة فى جنبه أمّا كانت أم أختا أم زوجة أم بنته‪ ،‬سيصل‬ ‫إلى مراتب عالية‪.‬‬ ‫لقد عاشت النساء على مر التاريخ و فى كل حضارة تحت اإلستبداد تقريبا و فى‬ ‫الواقع مفردة "المرأة" فى اللغة اإلنجليزية هى مفردة مزرية حيث تتكون هذه المفردة‬ ‫فى اإلنجليزية من كلمتين صغيرتين و هما "ووی" و "من" بمعنا (البؤس والحزن و‬ ‫األسى و ما إلى ذلک) التى تأتيها للرجال بناء على تعاليم الكتب المقدسة بإن الحواء‬ ‫خدعت آدم بأكل الفاكهة الممنوعة ألتى أدت إلى نزولها و جميع البشر إلى األرض‪.‬‬ ‫إستخدم الرومان النساء كعبيد لهم بينما المسيحيون لم يكونوا متاكدين من مخاطبة‬ ‫المراة كبشر‪ .‬فى هذا السياق‪ ،‬كانت قد رفضت كنيسة يونان األرتدكسية مسالة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الوجود فى كيان المرأة و كما قد إدعى بطريک مجلس باكن بإن المرأة التتلعق بنوع‬ ‫اإلنسان لكن اإلسالم يعطي اهتماما خاصا للنساء‪.‬‬ ‫اإلسالم یعطي اهتماما خاصا للنساء‬ ‫قد أعطى اإلسالم للمرأة المساواة مع الرجل في موقف وكانت قبل ظهور اإلسالم قد‬ ‫دفنوا الجاهلييون امرأة اإلناث على قيد الحياة وليست لديها الحق في العيش‪،‬‬ ‫واختيار الزوج‪ ،‬ووراثة الممتلكات‪ ،‬وكانت تعلم و بعث النبي محمد (عليه السالم)‬ ‫كدليل للشعب في تلك الحقبة البرية والوحشية‪ .‬ان اإلسالم يدين ظلم تجاه النساء‬ ‫والفتيات والتمييز بينها‪ .‬وقد ضمن اإلسالم بدقة‪ ،‬حقوق المرأة الدينية واالجتماعية‬ ‫واالقتصادية والسياسية وكذلك كان يشهد سورة النساء في القرآن على العدالة‬ ‫‪22‬‬

‫والمساواة تجاه المرأة‪ .‬وان االسالم يهتم الى النساء المسلمات النظر و يعمل في‬ ‫سبيل المساواة بينها ورعاية العدالة فيها‪ .‬كما هو الحال مع الرجل أمام النبي محمد‬


‫(ص) كانت المرأة أيضا لها مكانة خاصة في االسالم‪ .‬وقد أعطى اإلسالم المرأة القوة‪.‬‬ ‫وتم التخلي عن دفن نساء مسلمات من زمن الجاهلية قبل اإلسالم‪ .‬ان توفير الخدمات‬ ‫للمرأة في اإلسالم لم يسبق له مثيل تاريخيا ورفع اإلسالم مكانة المرأة للأبد‪ ،‬وقدم لها‬ ‫الهوية التي أن أقول "المبدأ"وينبغي النظر فى هذا المبدأ و ال جسد المرأة‪.‬‬ ‫كما كانت مكانة المرأة في القرآن مكانة عالية تشيركذلك قال اإلمام الخميني (رحمه‬ ‫اهلل) الى هذا الموضوع أيضا‪:‬‬ ‫"ان المرأة هي شعب عظيم و جميع المدربات كانوا من النساء‪.‬وقدنشأت المرأة من‬ ‫مصدرالرجال العظماء و يبدأ المرحلة األولى من التفوق للنساء والرجال في حضن‬ ‫المرأة و النساء هي في الواقع مربيات البشر و النجاح والفشل في بلد يعتمد على‬ ‫النساء‪ .‬إذا كان اإلنسان القش‪.‬ضد المرأة للنظر‪ ،‬وازدهار اإلنسان والبالد نرى‪.‬‬ ‫يجب وضع المرأة على أي مصدر من النجاح والسعادة‪.‬‬ ‫لجيل من النساء الذين هم في حالة جيدة‪ ،‬والموقف من المرأة‪ ،‬في إطار قانون ديني‬ ‫عملية ‪ .‬قبل ظهور اإلسالم كانت المرأة هي أقل من النساء في جميع المسائل التي‬ ‫اعتبرت أو لم تعتبر حتى بشكل اإلنسان‪ .‬مع ظهور اإلسالم النساء التي كانت‬ ‫محرومات من الحد األدنى للأجور من أجل حقوقها في حياة المجتمع‪ ،‬احتظت‬ ‫بحقوقها في المجتمع بالنسبة لها‪.‬‬ ‫ان المرأة تلعب دورا مهما في المجتمع و الوطن هو المكان الوحيد الذي يمكن‬ ‫للمرأة أن تعمل فيه‪ ،‬ودور الوالدين‪ ،‬أمرحيوي ليس فقط مسؤوليتها على المرأة‪ .‬ان‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مسلم على أساس مبادئ بال منازع وتعاليم دين االسالم‪ ،‬ويمكن استخدامها كدليلة‬

‫التربية الجسدية للأطفال مهمة أنبل في العالم و في المجتمع اإلسالمي‪ ،‬يمكن للمرأة‬ ‫أن يكون لديها عدة المسؤوليات الشخصية واالجتماعية في مختلف المجاالت‬ ‫وتحت ظروف مختلفة تستطيع أن تعمل وتحمل كل االشياء‪.‬‬

‫‪23‬‬


‫انها المسؤولة و مهندسة معمارية المجتمع‬

‫في جميع المجاالت السياسية‬

‫واالجتماعية واالقتصادية للعمل‪.‬‬ ‫قال االمام الخميني (رحمه اهلل)‪ :‬عندما تعمل المرأة في فلسفة الحياة الخاصة على‬ ‫أساس المعايير األخالقية والسلوكية كاسلوب السيدة الزهراء (سالم اهلل عليها)‪،‬‬ ‫وضد العلمانية و النظام المعادي للشعب تتولى حريتها من جميع الفئات و بشكل‬ ‫مساوی‪ .‬جاء في تفسير اإلمام الخميني (رحمه اهلل ) من اإلسالم خالل الثورة‬ ‫االسالمية‪ ،‬وجهة نظر مختلفة تجاه المرأة و قال فيه االمام الحكيم ‪:‬‬ ‫«إنه كان في الثورة اإلسالمية دورالنساء أكثر وأعلى من الرجال والنساء كانت تعمل‬ ‫عمل الرجال‪ .‬لذا ما كسبت النساء من الشرف كان الجدير باإلعجاب‪».‬‬ ‫وهناك األبعاد المختلفة لشخصية المرأة بما في ذلك العرض الذي قدموها أمام‬ ‫الرجال والنساء وبشكل عام امام اإلنسانية‪ .‬و يتمتعون في النظام اإلسالمي‪ ،‬النساء‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والرجال بحقوق متساوية‪ :‬الحقوق في التعليم‪ ،‬وحقوق العمل‪ ،‬وحقوق الملكية‬ ‫وحقوق التصويت والحقوق في خوض االنتخابات‪ .‬ان في جميع الجوانب نراها‬ ‫حقوق المرأة والرجل كانت حقوقا متساوية‪ .‬ان اإلسالم يريد الحماية من الكرامة‬ ‫اإلنسانية بين الرجل والمرأة‪ .‬واإلسالم ال يريد أن تكون المرأة لعبة الرجل الترفيهية‪.‬‬ ‫ان صورة المرأة في الدول اإلسالمية ال تطابق الواقع و ليست صحيحة‪ .‬لكن توجد‬ ‫الدعاية الكاذبة للعناصرالتي تبحث عن تحقيق مكاسب شخصية للمرأة‪ .‬ان في‬ ‫اإلسالم تتمتعون رجال ونساء بحرية و اذا كانت هناک فرق موجود لكال منهما تأتي‬ ‫وتنشأ من الخالفات الكامنة بينهما‪.‬‬ ‫ان التاريخ اإلسالمي كانت حافل باألمثلة من النساء الناشطات في شؤون المجتمع‬ ‫منذ مجىء النبي محمد (عليه السالم)‪.‬‬ ‫‪24‬‬

‫نظرا ألهمية مشاركة المرأة في شؤون المجتمع‪ ،‬قام اإلمام الخميني بتشجيع النساء‬ ‫على قيامها بالمشاركة في األنشطة االجتماعية و التعلم لطلب الحصول على الشهادة‬


‫والتضحية في سبيل اهلل مع صبرها ومقاومتها في مواجهة المشاكل‪ .‬و يجعل اإلمام‬ ‫الخميني‪ ،‬السيدة زينب (سالم اهلل عليها) كنموذج عالية للمرأة التي تستطيع أن‬ ‫تحارب مع الجهل إليجاد حل واضح‪.‬‬ ‫ان الحجاب ليست وسيلة لمنع تطورو تقدم المرأة و ان ما نأخذ معناه ونطلق عليه‬ ‫الحجاب االسالمي ال تعارض مع التطور وتعارض اإلسالم إلى اتخاذ اإلجراءات الجريئة‬ ‫ضد المرأة ويخالف بما أجبرت امرأة على البقاء في مكان بعيدا عن الناس‪ ،‬وتعارض‬ ‫بالنظرة التي تری أنها ال حاجة الرتداء الحجاب بين النساء‪ .‬هكذا تكشف النقاب عن‬ ‫حقيقة أن المرأة يجب أن تكون موجودة في النشاطات االجتماعية دون أية قيود‪.‬‬ ‫يجب أن تكون موقع المرأة كلؤلؤ رائع من خلق اهلل و من الواجب أن تحتفظ ضمن‬ ‫قذيفة دعا الحجاب‪ ،‬بحيث تتم حمايةمن القيم لها‪.‬‬ ‫وينبغي في اإلسالم أن تنتخب المرأة كل االلبسة التي تعجبهاو كانت في تغطيتها‬ ‫كاملة و تشتمل على الحجاب‪.‬‬ ‫الرجال يجب ان يتجنب من الفساد يجب عل النساء التجنب منها ايضا‪.‬وينبغي‬ ‫للمرأة االتجعل جسدها وسيلة و ملعبة للشباب الفاسدين و يجب عليها أن تتصرف‬ ‫مثل البشر الحقيقي بسبب أنها ظروف ووضع المرأة في اإلسالم تكون عالية‪ .‬ان‬ ‫اإلمام الخميني (رحمه اهلل) تبين األفكار الخاطئة عن الحجاب ويقول‪ ..." :‬ونحن‬ ‫نريد أن تتمتع النساء رتبهن العالية التي تملک لها التمتع من إنسانيتهاو يجب أن‬ ‫التكون ملعبة في أيدي الرجال‪ ،‬والرجال فاسدة ‪"...‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كما يعين اإلسالم في جميع المجاالت للرجال‪،‬يساعد أيضا لمساعدة النساء‪ .‬كما ان‬

‫ان الحداثة الغربية ترتقي نظرة الحرية و المساواة أمام النساء التي تكون مفيدة و‬ ‫لكن نری اليوم في موضوع المرأة االلفاظ الغامضة والخادعة التي تستفيد النساء منها‬ ‫ملعبة للدخول في مصيدة الشباب الفاسدين و تستخدم منها عاطفيا وجسديا وماليا‪،‬‬ ‫للتحرش الجنسي و باسم المساواة‪ .‬ولكن في مفاجأة بعد االطالع على النتائج‬

‫‪25‬‬


‫المدمرة للتحديث االجتماعي نحن نشهد كيف تكون نسائنا معنا‪.‬مع االسف بعض‬ ‫النساء تصيب للتحرش الجنسي وبسبب عدم ممارسة ارتداء الحجاب أو تمنعون‬ ‫منها الحجاب و التدری أن عدم ارتداءالحجاب كان لها أثرا سيئا جدا‪.‬‬ ‫ان الحجاب ليست وسيلة لمنع تطورو تقدم المرأة و ان ما نأخذ معناه ونطلق عليه‬ ‫الحجاب االسالمي ال تعارض مع التطور وتعارض اإلسالم إلى اتخاذ اإلجراءات الجريئة‬ ‫ضد المرأة ويخالف بما أجبرت امرأة على البقاء في مكان بعيدا عن الناس‪ ،‬وتعارض‬ ‫بالنظرة التي تری أنها ال حاجة الرتداء الحجاب بين النساء‪ .‬هكذا تكشف النقاب عن‬ ‫حقيقة أن المرأة يجب أن تكون موجودة في النشاطات االجتماعية دون أية قيود‪.‬‬ ‫يجب أن تكون موقع المرأة كلؤلؤ رائع من خلق اهلل و من الواجب أن تحتفظ ضمن‬ ‫قذيفة دعا الحجاب‪ ،‬بحيث تتم حمايةمن القيم لها‪.‬‬ ‫وينبغي في اإلسالم أن تنتخب المرأة كل االلبسة التي تعجبهاو كانت في تغطيتها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كاملة و تشتمل على الحجاب‪.‬‬ ‫كما يعين اإلسالم في جميع المجاالت للرجال‪،‬يساعد أيضا لمساعدة النساء‪ .‬كما ان‬ ‫الرجال يجب ان يتجنب من الفساد يجب عل النساء التجنب منها ايضا‪.‬وينبغي‬ ‫للمرأة االتجعل جسدها وسيلة و ملعبة للشباب الفاسدين و يجب عليها أن تتصرف‬ ‫مثل البشر الحقيقي بسبب أنها ظروف ووضع المرأة في اإلسالم تكون عالية‪ .‬ان‬ ‫اإلمام الخميني (رحمه اهلل) تبين األفكار الخاطئة عن الحجاب ويقول‪ ..." :‬ونحن‬ ‫نريد أن تتمتع النساء رتبهن العالية التي تملک لها التمتع من إنسانيتهاو يجب أن‬ ‫التكون ملعبة في أيدي الرجال‪ ،‬والرجال فاسدة ‪"...‬‬ ‫ان الحداثة الغربية ترتقي نظرة الحرية و المساواة أمام النساء التي تكون مفيدة و‬ ‫لكن نری اليوم في موضوع المرأة االلفاظ الغامضة والخادعة التي تستفيد النساء منها‬ ‫‪26‬‬

‫ملعبة للدخول في مصيدة الشباب الفاسدين و تستخدم منها عاطفيا وجسديا وماليا‪،‬‬ ‫للتحرش الجنسي و باسم المساواة‪ .‬ولكن في مفاجأة بعد االطالع على النتائج‬


‫المدمرة للتحديث االجتماعي نحن نشهد كيف تكون نسائنا معنا‪.‬مع االسف بعض‬ ‫النساء تصيب للتحرش الجنسي وبسبب عدم ممارسة ارتداء الحجاب أو تمنعون‬ ‫منها الحجاب و التدری أن عدم ارتداءالحجاب كان لها أثرا سيئا جدا‪.‬‬ ‫دور المرأة في المجتمع‬ ‫النساء يشكلن ما يقرب من نصف سكان المجتمع‪ ،‬مما يعني يضطلعن بدور هام في‬ ‫تنمية و تطور المجتمع ويوكد القرآن الكريم على أن المرأة في المجتمع اإلسالمي‬ ‫يجب أال يقتصر دورها على شوون المنزل و األعمال اإلجتماعية وقد أكد القرآن‬ ‫دائما أن المرأة ينبغي أن تكون لديها مشاركة فاعلة ومؤثرة في مختلف فروع العلم ‪.‬‬ ‫في الواقع‪ ،‬مشاركة المرأة في مختلف األنشطة‪ ،‬بما يتماشى مع المصالح العامة‬ ‫للمجتمع‪.‬‬ ‫يمكن العثور على النساء الناشطات فى جميع األصعدة منها سياسيا و اجتماعيا و‬ ‫تقدم المرأة في العالقات االجتماعية‪ ،‬ونظم القيم والتوازن االجتماعي لديها‪.‬‬ ‫فمن األفضل لشرح هذه الشخصيات أن نقوم بتوضيح شخصية حضرة خديجة‬ ‫الكبری (س)‪ ،‬هى قدمت للنساء أسطورة من الضوء فى طريقهن‪ .‬هى كانت إمرأة‬ ‫غنية وفيرة المال و الثراء‪ ،‬لكنها وضعت كل ثروتها في سبيل االسالم والنبي محمد‬ ‫(عليه السالم)و تعاملت مع كل المشاكل ألجل اهلل و رسوله (ص)‪.‬‬ ‫لقد كانت خديجة إمرأة متعلمة و تقوم بالنشاط التجاری و إزدهرت تجارتها فى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اقتصاديا من خالل التاريخ اإلسالمى‪ ،‬الفالح لدی النساء أمر ال مفر منه و يحمل معه‬

‫الحجاز‪ .‬الجزء األكثر إثارة للاهتمام هو أنها تسمى "بالطهورا" بسبب فضليتها وتقواها‪،‬‬ ‫لقد سميت خديجة من قبل الكفار "بجهيل" و هذا اللقب كان يطلق من قبل العرب‬ ‫على كل النساء يعنى أنهن مخلوقات غيربشرية‪ .‬كما انها نجحت فى القيام بأعمالها‬ ‫التجارية فى إطار اسالمي حتى قبل ظهور اإلسالم‪.‬‬

‫‪27‬‬


‫هذه هى حقيقة بإن الرجال والنساء كانوا على صالت اجتماعية جنبا إلى جنب فى زمن‬ ‫النبى (ص)‪ .‬حضرة السيدة خديجة الكبرى (س) هى إمراة حنونة شهدها العالم حتى اآلن‪،‬‬ ‫هى كانت إمراة صديقة وكريمة و شجاعة و صامدة إلى جنب النبى (ص) فى كل الظروف‬ ‫منها الصعبة أو السهلة و هى كانت تقوم بدعمها المستمر عن الرسول و تشجيعه فى كل‬ ‫األحيان فى حين هناک العديد من الشماكل التى طرأها الناس‪.‬‬ ‫دور المرأة في تحصیل العلوم‬ ‫ان التعليم هو القوة و معقل اإلسالم‪.‬وكان التعليم تحت السقوط خالل القرن‬ ‫الماضي منذ وفاة النبي فيالثقافة اإلسالمية والشريعة اإلسالمية‪ .‬وينبغي أن تكون‬ ‫الثقافة اإلسالمية على قيد الحياة مرة أخرى‪ .‬يجب أن تشارک المرأة في المجاالت‬ ‫األكاديمية والثقافية كالرجال البارزين في نشاطالت المجتمع‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ان القرآن الكريم والحديث الشريف للنبي محمد (عليه السالم) ينتميان الرجال‬ ‫والنساء الى اكتساب المعرفة ويشجعان للحصول على التعليم‪ .‬بل التعليم واجب‬ ‫على كل مسلم‪ .‬جاء على سبيل المثالفي اآلية ‪ 82‬من سورة ‪ 53‬من القرآن الكريم‪،‬‬ ‫فيما يتعلق بالتعليم والمعرفة‪" :،‬والذين هم من الصالحين في الواقع‪ ،‬بين خدام اهلل‬ ‫هم أولئك الذين لديهم المعرفة"‪.‬‬ ‫ان حديث النبي محمد(صلى اهلل عليه وآله وسلم) يشير ويوكد مرارا وتكراراعلى‬ ‫ضرورة التعليم والمعرفة على كل مسلم ومسلمة‪ .‬و يقول احدی من هذه االحاديث‬ ‫على سبيل المثال « أن تحصيل العلم يكون وظيفة كل مسلم ومسلمة» يقول‬ ‫الحديث اآلخر« اذا جعل اآلباء بناتهم في طريقة صحيحة لتعليم العلوم‪ ،‬فتفوز في‬ ‫المستقبل»وو من الواضح أن كل طفل كان يربى بصورة صحيحة‪ ،‬ينجي البالد‪ .‬من‬ ‫‪28‬‬

‫وجهة نظر اإلمام الخميني (رحمه اهلل)‪ ،‬ان شخص جيد يستطيع أن ينظم العالم في‬ ‫الحالة التي يجعل كل شخص فاسد العالم كله فاسدا ولكن هنا يطرح سؤاال هو أنه‬


‫كيف يمكن للأم تعليم أوالدها في حين لم يتم تدريبهم بشكل صحيح؟ وأجاب النبي‬ ‫(صل اهلل عليه ) بسهولة على هذا السؤال النبي‪ «:‬واألم مدرسة‪ .‬عندما تعلم الولد‪ ،‬لديك‬ ‫شخص مدرب‪ ،‬في حين عندما كنت طفلة كنت تثقف أمة في الواقع »‪.‬‬ ‫مع االسف فقد جعل األجانب لمبدأ "األم " قيمة ضئيلة جدا وتكون قيمة ليلة تعيش‬ ‫االم جنبا إلى جنب ابنها أكثر من ألف ليلة من حياة االب للتضحية‪ .‬قال اإلمام‬ ‫الخميني‪":‬يجب أن يكون بيوتكم مدرسة و مكانا تعلم األطفال الصغار فيها مبادئ‬ ‫اإلسالم‪ ،‬حيث تتم تصفيتها أخالقيا‪.‬عليكم أن تدربوا االطفال جيدا»‪.‬‬ ‫دور المرأة في المنزل واألسرة‬ ‫وان دورالمرأة في االسرة يكون دورا محوريا وكان اثرها الجسمية والسلوكية في االسرة‬ ‫توفر ظروفا وآثارا تقدم لعائلة في ظلها وتنمو األطفال تتشكل شخصيتهم‪.‬‬ ‫ان امرأة بحورها العاطفية في جمع االسرة و االطفال لها آثار موجبة في بنية االسرة و‬ ‫ليست المرأة عبدا للرجل بل كانت تكمله وقد جعل النبي محمد (صلى اهلل عليه و‬ ‫سلم) الزوجة الطيبة في منزلة اصدقاء أهل البيت عليهم السالم‪ .‬ان الرجل بعد‬ ‫المثابرة امام االيام الصعبة من العمل و المحنة يريد أن يرجع الى البيت الذی تقع‬ ‫فيها زوجتها تعيش فيه بصورة آمنة و سلمية‪.‬‬ ‫ان اهلل تعالى قد جعل اجرا لكل النساء اللاتي تعمل األعمال المنزلية‪ .‬قال النبي‬ ‫محمد (صلى اهلل عليه و آله)‪ «:‬اذا كان أثناء الطهي عند االمهات دخلت الدخان من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اعضائها‪ ،‬و تنمو االطفال في ظل االم و تنمو شخصياتهم ان في االسرة االسالمية‬

‫عيون االمهات‪ ،‬ان اهلل تعالى يجعل اجرا كالجهاد في سبيل اهلل لها‪ ،‬واهلل يكافئها‬ ‫الذين يذرفون دموع في سبيل اهلل‪».‬‬ ‫و إذا كان الرجل والمرأة بالزواج في اطارالشريعة اإلسالمية والممارسة المهام التي‬ ‫يقوم على االسالم‪ ،‬نحن نشهد عائلة تعيش معا بسعادة ومحبة‪.‬‬

‫‪29‬‬


‫دور المرأة بصفة األم‬ ‫إن البشر الصالح يخلق في حضن المرأه الصالحة والخطوة األولى هي التعليم‬ ‫وتدريب هذا الرجل العظيم في حضنها‪ .‬أن المحبة التي توجد لدي المرأة تجاه‬ ‫طفلها تكون أكثر من كل المشاعر لديها و اليمكن ألحد أن يعرف هذا الحب‬ ‫الموجود بين األم والطفل‪ .‬كما قال اإلمام الخميني (ره)‪ ..." ،‬تربي الطفل السليم‬ ‫في حضن أم سليمة و ال سمح اهلل لوتكون األم فاسدة لينحرف الطفل في حضن أمها‪.‬‬ ‫سلوك الشخص يعبر عن شخصيته و أسوته األخالقية و األشخاص الذين يعتبرون كقدوة‬ ‫لديهم مسوولية كبيرة‪ .‬إذا إضطلع شخص ضعيف دور نموذج الطفل‪ ،‬يتاثر األطفال منه و‬ ‫يحتذي به و سلوك هذا الشخص ينعكس علي شخصية الطفل الروحية‪.‬‬ ‫يتأثر األطفال أكثر وأفضل تدريبا من أمهاتهم بالنسبة البائهم و معلميهم‪ .‬كما جاء‬ ‫في المثل الشهير‪" :‬يجب العمل قبل الوعظ"‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫إذا كانت األمهات ال يملكن ممارسة العادات كيف يتوقع من األم أنها تقدم طفال‬ ‫صالحا للمجتمع‪ .‬كما قال اإلمام الخميني (ره) في حديث بين األمهات‪...‬وتتركز‬ ‫كل العيون واآلذان على كلماتكن وسلوككن‪ ،‬إذا لم يسمع الطفل كذبا في كالمكن‬ ‫اليصبح كذابا إذا وقف طفل علي كذب والدته‪ ،‬سيصبح الطفل كذابا‪ .‬إذا راي طفل‬ ‫بأن والداه من الشرفاء سيكون الطفل ضمن الشرفاء أيضا‪.‬‬ ‫يعتبر حضن األم كالمدرسة األولي واألفضل للطفل‪ .‬إن المرأة مقارنة مع غيره من‬ ‫أفراد األسرة بما في ذلك األب هي عاطفية جدا‪.‬‬ ‫و يتاثر األطفال عاطفيا في األخالق والسلوك و تجربتهم التعليمية األولى من والدتهم‬ ‫باعتبارها أول من يتلقي منها التعليم و نظرا بان هذا التعليم يرافقها الحب‪ ،‬لن يزول‬ ‫في زمن قليل‪.‬‬ ‫‪31‬‬


‫من روية االمام الخميني ‪" :‬عندما يكون الطفل بين ذراعي والدته ‪ ،‬ستري األم‬ ‫نفسها شخصا مستعدا و ذات فضيلة أخالقية‪ .‬وبالتالي‪،‬يحتذي الطفل بكلمات‬ ‫وسلوكيات والدته ‪ -‬التي تعتمد على روح المحاكاة ـ وهي أفضل طريقة للتاثير "‬ ‫دور المرأة في المجال الثقافي‬ ‫بعد قيام الثورة اإلسالمية‪ ،‬لقد أعلن اإلمام الخميني (ره) عن النساء الشجعان‪...‬‬ ‫إن نساء اليوم هن النساء اللاتي تلتزم بالعمل جنبا إلي جنب الرجال الذين ساهموا في‬ ‫إعادة بناء بلدهم وكما مشغولون بإعادة بناء نفسهم من خالل التعلم والتعليم‪.‬‬ ‫اليمكنكم العثور علي مدينة أو قرية التوجد فيها مركزا ثقافيا أو علميا يشتمل علي‬ ‫النساء والرجال المحترمين معا‪ .‬الذين يتصورون اليمكن للمرأه الحديث في‬ ‫األماكن العامة وفقا للمعايير اإلسالمية‪ ،‬يجب أن يعرفوا بأن السيدة فاطمة (سالم اهلل‬ ‫عليها) ألقت خطابا رائعا في مسجد في المدينة المنورة دفاعا عن زوجتها حضرة‬ ‫يدل دور السيدة زينب (سالم اهلل عليها) البارزة في عاشوراء و خطابها الذي ألقت‬ ‫في بالط يزيد علي مكانة المرأة العظيمية في اإلسالم‪.‬‬ ‫لقد أعلن اإلمام الخميني(رحمه اهلل) مرارا‪ ،‬بأن النساء وفقا لمبادئ الشيعة لسن‬ ‫بعيدات من المشهد اإلجتماعي بل جعلها في مواقفهن النبيلة في المجتمع‪ .‬ليس‬ ‫هناك فرق بين قدرة المرأة والرجل في المجتمع اإلسالمي‪ .‬يمكن للنساء أن تكون‬ ‫مفيدة في المجتمع مثل الرجال بل هي أكثر منهم‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫علي (عليه السالم)‪.‬‬

‫دور المرأة في مجاالت اإلبداع‬ ‫اإلبداع يتضمن أی محاولة لمعرفة الفروق و كسر العادات والمعتقدات التى إنتهت‬ ‫تاريخ استهلاكها ألجل العثور على طرق جديدة في التفكير والوجود‪.‬‬

‫‪31‬‬


‫اإلبداع ينبع من طبيعة البشرو يأتي من النواحى الطبيعية للإنسان السليم‪.‬‬ ‫يمكن أن يودی التفكير اإلبداعى ببساطة فى فهم هذا الموضوع بإن ليست هناک‬ ‫فضيلة فى القيام بالمهام الروتينية‪.‬‬ ‫خير مثال على ذلك يجدر اإلشارة به هى "أمينة حيدر الصدر" التى كانت تسمى‬ ‫"بنت الهدى" ‪ .‬انها وقفت بفضل وعيها و بصيرتها على ضرر كبير أصيب به اإلسالم‬ ‫من خالل المرأة المذنبة‪ .‬إن األنظمة العلمانية التى تقوم بإنتشار الفساد و اإلنحراف‬ ‫تعتبر اإلسالم عقبة أمام التقدم ‪ .‬إن الروايات التى كتبت بيد هذه المرأة‪ ،‬تشير إلى‬ ‫التقاليد الخاطئة و تبين المفاهيم اإلسالمية الحقيقية المتعلقة بالمرأة و دورها فى‬ ‫مجتمع سليم‪.‬‬ ‫لقد كانت "بنت الهدی" قارئة تختلف مع األخرين فى أيام مراهقتها و كانت تنفق‬ ‫مصروف جيبها فى مجال شراء الكتب المفيدة و قراءتها لكى تزيد معرفتها‪ .‬هى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بدأت بالكتابة ولم يتجاوز عمرها عشرين عاماً‪ ،‬فى مجلة "األضواء" التى تصدر من قبل‬ ‫علماءالدين فى مدينة نجف المقدسة فى العراق‪.‬‬ ‫لقد اعتبرت مقاالتها لدی المثقفين في النجف و أصبحت كشعلة أضاءت الظلمة و‬ ‫أيقظت مكتوباتها المجتمع العراقى كباقى المجتمعات اإلسالمية التى إنحرفت‬ ‫بذريعة الحرية و المساواة‪.‬‬ ‫القصص التى كتبتها "بنت الهدی" تعبر عن شجاعة هذه المرأة الشجاعة التى‬ ‫استشهدت فى سبيل اإلسالم مع المواجهة أمام الظلم‪.‬‬ ‫وقد كتب هدى بينيت القصص التي تعبر عن شجاعة هذه المرأة الشجاعة‬ ‫التي تتعامل مع القهر واستشهد في سبيل اإلسالم ‪.‬الكتلة الرئيسية لنظام البعث في العراق‪ ،‬وكان آية‬ ‫اهلل محمد باقر الصدر التعذيب والقتل من هذه السيدة النبيلة وشقيقها وعالما دينيا‪ .،‬شهادة هذا‬ ‫‪32‬‬

‫الكاتب امرأة عظيمة هي خسارة كبيرة بالنسبة للنساء مسلم في جميع أنحاء العالم‪ .‬إن الجريمة‬


‫الرئيسية التى إرتكبها نظام البعث العراقى هى كانت قتل هذه السيدة النبيلة و أخها عالم دين آية اهلل‬ ‫محمد باقر الصدر‪ .‬لقد يعتبر استشهاد هذه الكاتبة الكبيرة فقدانا كبيرا لكل نساء العالم‪.‬‬ ‫اإلسالم ال یعارض عمل المرأة‬ ‫ان العمل من الفرص التي كانت تحدد للكثير من النساء إلزاله أو قيد الوصول إلى ذلك‪ ،‬ألن‬ ‫بناء على المعتقدات الخاطئة من القدماء ان النساء لها قدرة أقل من الرجال‪.‬بصفة عامة‬ ‫تعرض النساء للتمييز في التوظيف و هذا التمييز هو أكثر قسوة بالنسبة للنساء المحجبات ‪.‬‬ ‫ان اإلسالم في األساس ال يمنع عمل المرأة ونشاطه في المجتمع بل يمكن للمرأة أن تشارك في‬ ‫القضايا االجتماعية العديدة‪ .‬ومع ذلك ال يشجع االسالم في البرنامج الشاملة للمجتمع عمل‬ ‫النساء المسلمات للمعاش‪ .‬ان للرجال مسؤولية توفير المعاش وادواته لزوجتهم وأوالدهم‪ .‬لن‬ ‫يجعل اإلسالم هذا االلتزام لتوفيرالمعاش للأسرة ضد المرأة‪.‬‬ ‫و لكن في اآلونة االخيرة تسعى النساء أن تحل بعض من مشاكل المعاش واسرتها في‬ ‫يزيد من القدرات اإلبداعية لها وثقتها بنفسها‪.‬‬ ‫و من الممكن ان نقول أنه اليمكن تطور و تنمية البالد بغير النظر في دور المرأة الفاعل و‬ ‫الناشط في االنتاج و التطور‪.‬‬ ‫يمكن للمرأة اختيار وظائفها في مجتمع لكي تضع في التطوراالقتصادي دورا كبيرا تلعبها في‬ ‫تنمية ثقافة المجتمع واالقتصاد ولكن هذا يحصل بواسطة شراكة بين المرأة والرجل‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المجتمع‪.‬يجب أن يشارک كل النساء والرجال جنبا الى جنب لتنمية البالد‪.‬ان عمل المرأة‬

‫‪33‬‬


‫دور المرأة في السیاسة‬ ‫إنّ اإلسالم أعطى للمرأة الحق في إبداء رأيها كما أعطاه للرجال‪ ،‬مع بدء هذا العهد‬ ‫الجديد‪ ،‬لقد ألقى اإلمام الخمينى (ره) هذه النظرية بانّ النساء لديهن حق المساهمة‬ ‫فى تقرير مصير هذا البلد و أن يقمن بإندالع اإلنتفاضة وتنظيم الحركة فى زمن‬ ‫الحاجة‪.‬‬ ‫إن للمرأة حق االقتراع و اإلختيار ولها الحق فى أن تنتخب‪ .‬ينبغي أن تكون في‬ ‫السيطرة على مواردهن المالية‪ ،‬كل النساء أحرار و لديهن حرية االختيار فى تعيين‬ ‫وظائفهن الخاصة‪.‬‬ ‫يقول اإلمام في هذا السياق‪ ..." ،‬من الواضح حينما يدعى الغربيون فى البلدان‬ ‫األروبية بالدفاع عن حقوق المرأة ـ أن جميعهم تقريبا يكذبون ـ ليس لدی النساء‬ ‫حق اإلق تراع و ليس لديهن حق الكالم و اإلختيار و حتى الملكية مع بداية قرن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫العشرين‪ .‬لكن النساء في اإلسالم لديهن الحق في االمتالك والملكية و تم تسجيل‬ ‫حضورهن في الساحة االجتماعية والسياسية‪.‬‬ ‫كان النبي محمد (ص) يريد من النساء والرجال المساهمة والمشاركة فى إتخاذ‬ ‫القرارات و عدم متابعة الرجال فى إتخاذ هذه القرارات‪.‬‬ ‫و إنّ للمرأة حق للمشاركة فى الحياة الساسية و هذا هو ضمن واجبهن‪ ،‬انّ الدين‬ ‫اإلسالمي دين سياسي‪ ،‬وكلّ أموره سياسيّة‪ ،‬حتى العباديّة منها‪ .‬على النساء بناء‬ ‫مستقبل المجتمع االسالمي إلى جنب الرجال و لديهن الحق في التصويت و‬ ‫المشاركة في االنتخابات‪" .‬‬ ‫دور النساء فی ساحة الحرب‬ ‫‪34‬‬

‫إن الحرب بمثابة نشاط عملى و لقد كانت تشارک فيه النساء قبل اإلسالم و اوائله‬ ‫فى الحجاز و تقوم بتضميد جرحى الحرب و كان يقتل كثير منهن و كانت تشجع‬


‫أزواجهن و أبنائهن للحضور فى ساحات القتال و لقد ساهمت بعضهن على جنب‬ ‫الرجال فى ساحات القتال‪ .‬إن المرأة تتمتع بمكانة عالية‪.‬‬ ‫دور النساء فی الدفاع‬ ‫الرجال والنساء هم كحراس للإسالم‪ ،‬ينبغى للنساء أن يعلمن كما إن هناک ضرورة‬ ‫للرجال للحضور فى ساحة القتال للتقدم و هزيمة جبهة العدو كذالک ثمة ضرورة‬ ‫على النساء أن تقوم بإستعداد نفسها فى المنزل و (السمح اهلل) إذا وجب الدفاع عن‬ ‫البلد على الجميع‪ ،‬تساهم فى هذا المجال و اإليفاء بهذا العهد امر واجب على كل‬ ‫إنسان ذی جسم سليم و قادر على تحقيق هذا العهد‪ ،‬ليس الجهاد امرا واجبا على‬ ‫النساء لكن الدفاع يعتبر كأمر واجب على كل إنسان قادر على ذلک‪.‬‬ ‫إن الجهاد مسالة و الدفاع مسالة أخری‪.‬‬ ‫يتميز الجهاد بموقف خاص الذی لديها خصائص خاصة به و ال يكمن المشاركة فيه‬ ‫و شيوخا و شابا‪ .‬هناک مسألة فى قضية الدفاع و هى عندما هاجم قوات على منزل‬ ‫شخص اخر؛ يوجب على اصحاب ذلک البيت الدفاع عن انفسهم كما عندما هوجم‬ ‫ابناء مدينة من قبل مدينة اخری سيتوجب على سكان هذه المدينة الدفاع عن‬ ‫انفسهم و اموالهم‪.‬‬ ‫و كما ينطبق هذا الموضوع فى الهجوم على بلد‪ .‬ان الدفاع يختلف مع الجهاد و‬ ‫ليس له شروط خاصة و يجب على الجميع المشاركة فيه حتى انسان مسن ال يتمتع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اال الشخاص و الجماعات الخاصة بينما مسألة الدفاع امر واجب للجميع رجاالو نساء‬

‫بقوة عالية يجب عليه الدفاع امام الهجوم بكل ما لديه من قوی‪.‬‬ ‫كانت النساء فى حرب احد تقوم بعالج الجرحى و رعايتهم‪ .‬امه عمر كانت مرأة‬ ‫تقف على جنب النبى (ص) و تحرسه امام االعداء‪ .‬لقد تبدو شجاعتها و تأثيرها مع‬ ‫االستمداد بالسالح تحت قيادة النبى (ص) افضل بكثير من الرجال‪.‬‬

‫‪35‬‬


‫لقد ساهمت امه الضحا بنت مسعود فى حرب خيبر و كان يعطيها النبى (ص) وجبة‬ ‫تعادل وجبة الرجال‪ .‬اهلكت امه حكيم بعد رحيل النبى (ص) سبعة من الجنود‬ ‫البيزانتيين فى معركة الصفار وحيدة ‪.‬‬ ‫لقد تثبت النماذج المقدمة فى هذا السياق بأن النبى (ص) لم يعتقد بإقصاء المرأة مع‬ ‫البقاء فى المنزل و االنتظار لعوده ازواجهن بل هو يشجع الجميع بالدفاع و العمل‬ ‫للأسالم‪ .‬و لقد كان يتكون جيش النبى (ص) من المومنين رجاال و نساء‪.‬‬ ‫التدریب العسکری للنساء‬ ‫بناء على األحكام اإلسالمية يمكن للمرأة اإلنضمام إلى قوات حرس الثورة و الجيش‬ ‫أيضا‪ ،‬وفقا لروية اإلم الخمينى (ره) التى تنطبق مع األحكام االلهية‪ ،‬إن المرأة فى‬ ‫الجمهورية اإلسالمية اإليرانية ناجحة فى الحشد والتعبئة المتعددة النواحى و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التدريب العسكری والخلقى والعقائدی و ارتقى امكانية تدريبهن العسكری بشكل‬ ‫أحق فى هذا البلد اإلسالمى‪.‬‬ ‫يمكن روية شجاعة النساء اإليرانيات عبر حضورهن فى المظاهرات و مشاركتهن‬ ‫فى الحركات و النهضات‪.‬‬ ‫لقد ذهبت نساء إيران الباسالت تاركة أوالدهن إلى حرب الرشاشات و دبابات نظام‬ ‫ايران السابق‪ .‬هل سجل فى تاريخ ايران مثل هذا السلوک األبى و التضحية بالنفس‬ ‫من قبل النساء فى تاريخ إيران؟ حضرت هذه النساء صامدة فى ساحة القتال جنبا‬ ‫على جنب الرجال و أحيانا أقدم منهم‪ .‬مع أنهن فقدن أطفالهن و أوالدهن لكنها‬ ‫اليزال تستمر شجاعتهن و صمودهن أمام العدو‪ .‬إذا لم يكن دور المرأة أكبر من‬ ‫الرجال فليس أقل منهم‪ ،‬لقد أضعف حضورهن فى ساحات مختلفة من الحرب قوة‬ ‫‪36‬‬

‫الرجال و جعلت أنفسهم قوية‪.‬‬


‫لقد إستنتج اإلمام الخمينى (ره) من هذا الموضوع حيث قال‪ " :‬نحن مرهون للنساء‬ ‫أكثر من الرجال البواسل‪ ،‬حركتنا مرهونة بها‪ .‬لقد نزل الرجال إلى الشوارع بعد‬ ‫النساء و تم تشجيعهم من قبلهن وكان لهن دور ريادي فى الساحة‪.‬‬ ‫النساء مخلوقات تسطيع زوال قوة تبدو أبدية و بإمكانهن إزالة القوة الشيطانية‪ .‬إن‬ ‫النساء اللاتى يستغلن ابنائهن دفاعا عن مصالحهن الشخصية الينزلن الى الشوارع و‬ ‫اليجعلن أنفسهن عرضة للمخاطر‪.‬‬ ‫لقد كان للإسالم و القران دور رئيسى فى نزولهن الى الشورع و إلى الساحة السياسية‬ ‫و ظهرت هناک أكثر من الرجال‪.‬‬ ‫دور المرأة فی جبهة القتال و مساندتها للمقاتلین‬ ‫إنّ للمرأة نوعا من الرحمة و اإلحسان الذی يفقده الرجال و هذه الميزة تجعل‬ ‫كدحهن على خلف خطوط الجبهة من الصعب‪ .‬وقد أدت هذه المحبة أن تكون‬ ‫ينعكس هذا الموضوع فى كالم اإلمام الخمينى (ره) بشكل يجعله أن يقارن بين‬ ‫النساء اإليرانيات و العراقيات فى مواجهة المشاكل و حضورهن طيلة الثورة‬ ‫اإلسالمية حيث يقول‪" :‬هل يمكنكم العثور فى العراق على قرية ساعدت شعبها‬ ‫بعضها البعض كما ساند الشعب اإليرانى بعضهم البعض أثنا الحرب؟ هم كانوا‬ ‫يقومون بأعمالهم عن طريق إجبار الناس بالمشاركة و نهبهم‪.‬‬ ‫ليس بإمكانكم العثور على قرية فى العراق أن تطبخ نساءها الخبز للمقاتلين و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫للمرأة مساهمة فاعلة و قيمة فى ساحات القتال و اليزال تستمر فى جهدها هذا‪.‬‬

‫إرسالها إليهم فى جبهات القتال كما كانت تقوم نساءنا بهذا العمل‪.‬‬ ‫فى بلد مثل هذا ال يخشى أحد و ليس هناک مايدعو للخوف‪ ،‬هناک نساء تطبخ‬ ‫الخبز للمقاتلين و هناک أشخاص يرسلون األموال و األغذية و أشياء أخری لهم‪.‬‬

‫‪37‬‬


‫هوالء الناس هم مسلمون‪.‬يمكنكم المشاهدة فى التلفاز مرأة تساعد المقاتلين‬ ‫بإرسال ‪ 91‬بيضات و طفل يعطى بعشرة تومانات أو مئة ريال إيراني‪.‬‬ ‫لماذا هم كانوا يقومون بمثل هذه األعمال؟ يقومون بهذه األمور من أجل اإلسالم و‬ ‫بلدهم اإلسالمى و لها قيمة كبيرة و بناء على ذلک ينبغى الحفاظ على مثل هذه القيم‬ ‫و إنتصار بلدنا ينبأ من مثل هذه القيم و طبعا انتصار القلوب اكثر بكثير من إنتصار‬ ‫البلد‪.‬‬ ‫ليس فقط للشباب دور فاعل فى ساحات القتال بل كان لجميع البلد و الذين‬ ‫حضروا فى ساحات القتال و حتى الشيوخ و النساء و البنات الشابات حضور نشط‬ ‫فى الحرب و كان يروون من الواجب حضورهم فى ساحة القتال‪ .‬إعتبر اإلمام (ره)‬ ‫كل هذه األعمال كقيم حقيقية و يستنتج هكذا‪" :‬حينما أری على شاشة التلفاز دعم و‬ ‫مساعدة هذه النساء للمقاتلين القدماء يمتلىء قلبى إعجابا بهم بحيث اليمكن ألحد‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أن يتصور به‪ .‬هم يقومون بهذه األمور دون أی توقع و اليتوقعون الحصول على أی‬ ‫منصب من الشعب ألجل القيام بها‪ .‬هم جنود مجهولون الذين يقومون بالجهاد فى‬ ‫ساحات الحرب و لو لم نعثر على شىء من الجمهورية اإلسالمية لعثرنا على‬ ‫المشاركة الفاعلة لجميع أطياف الشعب فى البلد‪.‬‬ ‫ولقد روی اإلمام الخمينى (ره) قبل ذلک حادثا لفتاة شجاعة تحب دينها و بلدها اكثر‬ ‫من أی شى‪ .‬نستطيع العثور على شرف الذی اعطى لهذه السيدة الشابة فى كالم االمام‬ ‫حيث قال ‪ :‬لقد تخلد فى خاطري من بين جميع األحداث حدث معين و هو زواج فتاة‬ ‫شابة مع مقاتل من قوات حرس الثورة الذی فقد كل من يديه في الحرب و قد أصيبت‬ ‫عيناه بجروح‪ .‬قالت تلک الفتاة الشجاعة والشابة التى كانت تتميز بحيازة روح كبير و‬ ‫ملىء بالصدق العاطفي‪" :‬نظرا بإننى الأستيطع الذهاب إلى ساحة الحرب والقتال إسمحوا‬ ‫‪38‬‬

‫لي أن أقضى دينى لهذه الثورة عن طريق الزواج بهذا المقاتل‪.‬‬


‫اليمكن ألی كاتب و شاعرو خطيب و رسام و فيلسوف وعالم أو أي شخص آخر‬ ‫أن ينقل عظمة القيم الروحية و اإلنسانية و الروح اإللهي لهذا الحدث و كما اليستطيع‬ ‫أحد أن يعرف مكانة هذه التضحية‪ .‬اخالص هذه الفتاة تجاه اهلل و تضحيتها يتمتع‬ ‫بأهمية كبيرة‪.‬‬ ‫دور المراة بعد إنتصار الثورة اإلسالمیة‬ ‫لقد لعبت المرأة بعد انتصار الثورة اإلسالمية فى إيران دورا حيويا فى تنمية و تطور البلد و‬ ‫قدم اإلمام الخمينى (ره) فى خطابه هذا الشكر للنساء و أثنى عليها‪ ....." :‬قد يشاهد أن‬ ‫المرأة ساهمت فى إعادة بناء الحروب الصليبية لكنها التسطيع أن تعمل كفالح أو الناس‬ ‫الذين اعتادو على القيام بكل هذه األعمال لكن الحقيقة هى أنها إنضمت بالفالحين و قامت‬ ‫بتشجيعهم بكل ما لديها من طاقات و أعطت لهم أضعاف من القوة‪.‬‬ ‫حينما غادرت هذه الطالبات و السيدات الكريمات مدنها تجاه القری لمساعدة إخوتها‪ ،‬كان‬ ‫و إذا لم يكن لهذا العمل من إنتاج فقد كان له قيمة معنوية عالية‪.‬‬ ‫تبرعات مالیة للنساء إلی األشخاص المحرومین‬ ‫لقد تبرعت المرأة التى لها حضور كثيف فى مختلف قطاعات المجتمع بجزء كبير‬ ‫من مدخراتها لبناء المساكن للفقراء و أعطت بكل ما لديها من األموال و المجوهرات‬ ‫لتحقيق هذا الهدف‪ .‬عندما أغلقت جميع األسواق نتيجة للثورة الشعبية إن المراة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لهذا تأثير في تشجيع إخوانها فى ساحة القتال و ما قامت بها هذه السيدات يتمع بقيمة عالية‬

‫كانت تحمل معها عددا من القطع النقدية لكى تعطيها إلى كل من يريد إجراء إتصال‬ ‫هاتفى بالعملة‪.‬‬ ‫‪39‬‬


‫دور المرأة فی إصالح المجتمع‬ ‫لقد تتمتع النساء من ضمائر اكثر إيقاظا مقارنة بالرجال و بمجرد وقوفهن على‬ ‫حادث أو كارثة تخالف مع إتخاذ أی قرار من قبل أزواجهن و تقف أمام هذه‬ ‫الكوارث‪ .‬لقد توهل طبيعة المرأة و عدم عالقتها باإلستبداد بالسيطرة و المراقبة على‬ ‫عنف و صراع أزواجهن و أبنائهن‪.‬‬ ‫وقدتكون لدی نساء الكوفة على جنب نساء المجتمع اإلسالمى قدرة على مراقبة‬ ‫ومنع العنف من قبل أزواجهن‪ .‬إن النساء اللاتى كانت يرغبن فى معرفة ما حدث‬ ‫بعد عودة أزواجهن من الحرب‪ ،‬عارضت أزواجهن دفاعا عن أسرة النبى محمد‬ ‫(ص) و هذا هو واحد من األدلة‪.‬‬ ‫لما أخذ خولي (لعنة اهلل عليه) رأس اإلمام الحسين (ع) إلى منزله‪ ،‬إطلعت زوجته‬ ‫على هذا الموضوع و تركته كما تركته زوجته األولى فى زمن نهضة المختار و دلتهم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫على مكان إختباء زوجها‪ ،‬ثم قاموا باعتقاله ومعاقبته عقابا ألفعال الشر الذي قام بها‪.‬‬

‫‪41‬‬

‫و من النماذج األخری للمرأة الكبيرة هى زوجة حضرة ظهيرقين التى علمت بعدم‬ ‫إجابة زوجها لدعوة اإلمام الحسين (ع) سبط النبى (ص) للمشاركة بالقتال في كربالء‬ ‫قامت بتشجيع زوجها للحضور فى جنب اإلمام الحسين (ع)‪.‬‬ ‫يجب على نساء اليوم أخذ النموذج من شجاعة هذه النساء و لوأراد اهلل سيشكل‬ ‫أزواجهن قسما من أنصار األمام المهدی (عج) كما تلبت نساء ايران و شجعت‬ ‫أزواجهن و أبنائهن للمشاركة فى الثورة اإلسالمية‪.‬‬


‫النتیجة‬ ‫من روية اإلسالم تضطلع النس اء بدور هام للغاية فى الوصول الى الهدف المتمثل فى‬ ‫تكوين المجتمع اإلسالمى‪ ،‬لقد أعطى اإلسالم هذه المسووليه للنساء نظرا لحيازتهن‬ ‫بخصائى متميزة‪ .‬يمكن للنساء القيام بتحمل المسووليات الكبيرة والخطيرة فى‬ ‫النظام اإلسالمى و الحكومة بإستمداد الصفات البارزة التى منحهن اهلل سبحانه‬ ‫وتعالى‪.‬‬ ‫يكون الوضع فى بعض البلدان مثل إيران بشكل تقوم النساء جنبا على جنب‬ ‫إخوتهن بالدراسة فى مجاالت العرفان والفلسفة و الفروع المختلفة من العلم و‬ ‫التقنية و الصنعة‪.‬‬ ‫أحيانا تدعى بعض البلدان الغربية أن نصف من سكان المجتمع اإليرانى التى تتمتع‬ ‫بالحجاب التستطيع أن تضطلع بدور أو مسوولية فى البلد‪ ،‬هم اليريدون أن تكون‬ ‫النساء قادرات على القيام بأی عمل فى المجتمع لكى تبعد الرجال من عجلة‬ ‫أصدقاهم و أنصارهم بداخل المجتمع و إثر هذا العمل سيجر المجتمع الى الفساد‪،‬‬ ‫لكن إن اهلل سبحانه وتعالى اليريد نجاحهم فى هذا‪.‬‬ ‫اليوم هذه النساء اللاتى تعتبر من دواعى الفخر والغرور فى المجتمع تقوم بالدراسة‬ ‫و التدريس فى المدارس الدينية مع إخوتها أو تقوم بأعمال إسالمية أخری و إن شاء‬ ‫اهلل ستقوم بأعمال اكثر‪.‬‬ ‫لقد جات اليوم النساء اإليرانيات باإلسالم إلى الساحة مع تضحية أنفسهن و شبابهن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اإلنتاج‪ .‬الغربيون يريدون اتخاذ خطوة فى المجتمع لكى تمكنهم هذه إلحاق‬

‫و وقتهن و إذا قمتم بالقاء النظرة على كل مكان فى إيران‪ ،‬سترون النساء اللاتى‬ ‫يقمن بأنشطه اسالمية و مذهبية و حتى سياسية مع التحفظ على عفافهن و كرامتهن‬ ‫بينما النساء اللاتى يحضرن بالمجتمع بشكل حر تقوم بإنتاج الفساد فيه‪ .‬و فى هذا‬ ‫السياق يقول اإلمام الخمينى (ره)‪ :‬إذا دخلت بعض النساء فى الساحة على سبيل‬

‫‪41‬‬


‫المثال ساحة الحرب‪ ،‬فضال على قتالهن فى هذه الساحة تعمل ككائنات مستلهمة‬ ‫تجاه الرجال أيضا‪.‬‬ ‫إن النساء اللاتى فقدن زوجهنّ‪ ،‬يعشن فى موقف ببالغ األهمية‪ ،‬عندما يحضر‬ ‫رجالهن فى ساحة الحرب للدفاع ليس هذا بمعنا أنهن وحيدات بل أنهن على‬ ‫إستعداد تام و عليهن تشجيع اآلخرين للدفاع ‪.‬‬ ‫إذا رأی الرجال زوجاتهم فى حالة منزعجة يشعرون بالقلق و إذا رای رجل قتل‬ ‫مئات من الرجال يمكن أال يتخذ خطوة لكن إذا رای إمراة قتلت ولو كانت أقوی منه‬ ‫لقد يثير هذا حساسيته و ردة فعله‪.‬‬ ‫لذالک عليكن اإلهتمام بدوركن القيادی فى جميع األمور منها قضايا الدفاع و الجهاد‬ ‫و المساعدة و العون فى قضايا الحرب و القيام بتشجيع الرجال لكى يصبحوا جرئيا‬ ‫فى الساحة‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫عندما جاء اإلسالم و الثورة اإلسالمية إلى إيران جعل المرأة في مركز النشاط‬

‫‪42‬‬

‫السياسي و بينما سلمت راية الثورة إليها‪ ،‬هى كانت محتجبة تماما و تحفظ شأنها‬ ‫وكرامتها و فضلها اإلسالمى و العفاف و الدين و التقوی و تتوقع كل هذه الصفات‬ ‫من المراة اإليرانية المسلمة‪.‬‬ ‫يجب علينا كإمراة مسلمة أن نتمثل كقدوة ونموذج لباقى النساء أكثر إحتراما و‬ ‫أعلى منزلة مما يطرح فى الغرب بإسم الدعم عن حقوق المرأة‪.‬‬


‫«دور التسلح بالعلم للمرأة المسلمة في الصحوة اإلسالمية»‬ ‫!‬

‫الملخص‬

‫يحیى معروف‬

‫‪1‬‬

‫يشهد تاريخ حضارات األمم أن كل ما تم إنجازه من تقدم لم يتم إال عن طريق العلم ‪ .‬وقد‬ ‫أكد اهلل سبحانه وتعالى أن بالعلم ترفع الدرجات وينال الشرف والثواب حين قال‬ ‫سبحانه‪( :‬يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ )‬ ‫إن اآليات القرآنية تدل داللة قاطعة على أن نهضة األمم تكمن في طلبها للعلم والتوسع في‬ ‫شتى المعارف والعلوم النافعة‪ .‬دون شک خبرات المرأة وتعلمها وانخراطها في العمل‪،‬‬ ‫هذا كله اكسبها خبرات عملية وعلمية وذلک يساعدها ويقويها على المشاركة‬ ‫السياسية‪.،‬اذاً البد للمرأة العربية المسلمة ان تشارک في صنع القرار‪ ،‬الن يؤثرعلى‬ ‫مستقبل الوطن ومستقبل االجيال‪.‬‬ ‫ما تكون إلى أن تتسلح بالعلم وتستنفر قواها وأن تستثمر طاقاتها أجمع‪ ،‬والمرأة وال شك‬ ‫جزء من طاقة هذه األمة‪ .‬هذا المقال يسعى ليجيب عن األسئلة التالية‪:‬‬ ‫‪ .1‬ما هو مدی تأثير العلم والمعرفة في الصحوة االسالمية؟ ‪ .2‬ما هي المقترحات من أجل‬ ‫الفهم الصحيح للإسالم وتسلح المرأة بسالح العلم والمعرفة ؟ ‪ .3‬كيف تستطيع المرأة‬ ‫لتدخل المعترک السياسي؟ ‪ .4‬ما هي قضية التراجع التنموي عند المرأة وأسبابه؟ ‪.5‬ما‬ ‫هو دور المرأة العالمة المثقفة في أيران؟ ‪ .9‬كيف أوضاع المرأة في العالم الغربي؟‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ال شک ان الصحوة اإلسالمية تواجه تحدياً شرساً من أعدائها وكيداً وتآمراً‪ ،‬لذا فهي أحوج‬

‫‪.1‬ماهي تحديات داخلية في مواجهة الصحوة االسالمية؟‬ ‫مفاتيح الكلمات‪:‬‬ ‫التسلح بالعلم‪ ،‬المرأة المسلمة‪ ،‬الصحوة اإلسالمية‪.‬‬ ‫‪ .1‬أستاذ مشارک قسم اللغة العربية وآدابها‪ ،‬جامعة رازي‪ ،‬كرمانشاه‬

‫‪43‬‬


‫المقدمة‬ ‫يشهد تاريخ حضارات األمم أن كل ما تم إنجازه من تقدم لم يتم إال عن طريق العلم‬ ‫بمفهومه الواسع‪ ،‬لذلك نجد اإلسالم قد قرر واعتبر العلم مفتاح الرساالت‪ ،‬فجعل له‬ ‫مكانا عليا وبه استفتح رسالة اإلسالم حينما كانت أول سورة تنزل على رسول اهلل‬ ‫(صلى اهلل عليه وآله وسلم) سورة اقرأ بكل ما تحمله هذه السورة من دالالت عميقة‬ ‫ودعوة صريحة إلى العلم واآليات التي تؤكد بداللة صريحة على التسلح بالعلم كثيرة‪،‬‬ ‫نذكر منها قوله تعالى‪ :‬وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ‬ ‫لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ (التوبة ‪)122‬‬ ‫وكذلك قوله تعالى في دعوة نبيه قصد االزدياد من طلب العلم حين قال تعالى‪ :‬وَقُلْ‬ ‫رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا (طه ‪ )114‬ولنا في قصة موسى عليه السالم وهو يقطع المسافات‬ ‫طلبا للعلم خير مثال حين قال تعالى‪ :‬فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا * قَالَ لَهُ مُوسَى هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَنْ تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا (الكهف ‪)99-95‬‬ ‫وقد أكد سبحانه وتعالى أن بالعلم ترفع الدرجات وينال الشرف والثواب حين قال‬ ‫سبحانه‪ :‬يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ (المجادلة ‪)11‬‬ ‫إن هذه اآليات القرآنية تدل داللة قاطعة على أن نهضة األمم تكمن في طلبها للعلم‬ ‫والتوسع في شتى المعارف والعلوم النافعة‪ ،‬ثم إن هذا الخطاب عام لكل الناس‬ ‫رجاال ونساء‪،‬فهمه الرجال كما فهمه النساء وهمَّ كل منهما إلى طلبه بكل الوسائل‬ ‫الممكنة وأهمها الحرص على حلقات العلم والمناظرات العلمية واللقاءات األدبية‬ ‫حيث حرصت المرأة المسلمة أشد الحرص على العلم في المجالس العامة والخاصة‬ ‫ونهلت من نفس النبع الذي نهل منه الرجل‪ ،‬فكنّ عالمات متفقهات ال فرق بينهن‬ ‫وبين الرجال‪ ،‬حتى اإلماء وبفضل اإلسالم أصبحن حرائر‪ ،‬وتعلمن العلوم الكثيرة‪.‬‬ ‫‪44‬‬

‫وبهذه اآليات الشريفة والتوجيه النبوي الكريم أصبحت المسلمة أول طالبة للعلم‬ ‫راغبة فيه ساعية إليه‪ ،‬وتحصل من ذلك أن ساهمت بحظ وافر في كثير من العلوم‬


‫الشرعية وظهر أثرها واضحا في علوم القرآن وخاصة في التفسير وكذلك في رواية‬ ‫الحديث النبوي الشريف‪ ،‬وعلوم األدب والعربية والطب وعلوم أخرى‪ ،‬وتراجم‬ ‫النوابغ من النساء تحفل بها كتب العلماء وال أدل على ذلك أمهات الكتب في تراجم‬ ‫الصحابة (انظر‪ :‬أسد الغابة في معرفة الصحابة البن األثير) التي خصصت جزءا خاصا‬ ‫بتراجم الصحابيات‪ ،‬وأخرى بالتابعيات وأتباع التابعيات بل عرفت المرأة المسلمة‬ ‫في مراحل تدوين الحديث النبوي الشريف بالعدالة والضبط‪ ،‬وبالصدق عامة في‬ ‫روايتها لحديث رسول اهلل (صلى اهلل عليه وآله وسلم)‪.‬‬ ‫هكذا كانت المرأة المسلمة نبراسا يضاء بعلومها ويستنار به من لدن كبار المحدثين‬ ‫والعلماء‪ ،‬بل كانت لهن مجالس يفد إليهن طالب وطالبات العلم‪.‬‬ ‫وبهذا نجزم أن طلب العلم هو المفتاح والسبيل لكل شهود حضاري وتقدم تنموي‬ ‫وبذلك ال يمكن أن تتحقق نهضة األمم ما لم يقبل نساؤها ورجالها على العلم والتزود‬ ‫بنوره حتى يتمكنوا جميعا من تحقيق ركب حضاري مشهود في جميع المجاالت‬ ‫المفضي إلى تراجع تنموي بشري ولعل شروط إحياء مكارم األخالق تكمن في الفهم‬ ‫الصحيح لمبادئ اإلسالم والتحلي بأدبياته والقيام بأركانه‪.‬‬ ‫من هنا فالمطلوب اليوم أن تستعيد المرأة دورها الريادي‪ ،‬خاصة إذا فهمت أن‬ ‫اإلقبال المستمر على العلوم والتحلي بمبادئ اإلسالم هما السالح الرئيس للخروج‬ ‫من دائرة التخلف‪ ،‬كي تستوعب ال محالة مكانتها في التصور اإلسالمي الذي يمنحها‬ ‫من القوة ما يجعلها قادرة على المساهمة في تخليق المجتمع‪ ،‬وتفعيل مكوناته نحو‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وخاصة في تمثل القيم العالية واألخالق المثلى‪ ،‬وتجنب أسباب الفساد واإلفساد‬

‫النماء المطلوب‪ ،‬وبالتالي ستسترجع مكانتها اللائقة بها داخل المجتمع وستحظى‬ ‫أيضا باحترام الجميع فتغير مسار التاريخ نحو مشاركة حقيقية لتنمية بشرية راقية‪،‬‬ ‫تساهم فيها المرأة مساهمة حقيقية‪ ،‬مبنية على المعرفة والعلم واألخالق السامية‪،‬‬ ‫القادرة على بناء مجتمع سليم روحا وجسدا‪ ،‬قلبا وفكرا‪.‬‬

‫‪45‬‬


‫دون شک خبرات المرأة وتعلمها وانخراطها في العمل‪ ،‬هذا كله اكسبها خبرات‬ ‫عملية وعلمية وذلک يساعدها ويقويها على المشاركة السياسية‪ ،‬فللمرأة رؤى‬ ‫تضيف للمجتمع قضايا مختلفة‪ ،‬المرأة بطبيعة الحال لديها اسلوب المحاسبة اكثر‬ ‫من الرجال كونها تميل للشفافية وهي تنظر للمدى األبعد وسوف تطرح قضايا مع‬ ‫الرجل من زوايا مختلفة وسوف تثري المجتمع وتنمّيه‪ .‬واذا لم يعط النظام للمرأة‬ ‫حقها السياسي سوف ال تحصل على حقوقها المشروعة‪.‬اذاً البد للمرأة العربية‬ ‫المسلمة ان تشارک في صنع القرار‪ ،‬الن يؤثرعلى مستقبل الوطن ومستقبل‬ ‫االجيال‪،‬اذا البد من تواجد المرأة في الساحات السياسية‪ ،‬ان الذي يهتم بديمومة‬ ‫الحركة الثورية القائمة اليوم والحفاظ عليها‪ ،‬البد ان يفعّل موضوع اعطاء المرأة‬ ‫حقوقها السياسية‪.‬‬ ‫من هذا المنطلق نؤكد أن مشاركة المرأة في تنشئة المجتمع أمر ضروري وواجب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تفعيله بكل ما تملكه من قدرة واستطاعة ومؤهلات علمية وتربوية وإمكانات مادية‬ ‫ومعنوية تجعلها مسؤولة أمام ربها ونفسها في تحقيق المطلوب داخل مجتمعها‪،‬‬ ‫غيور على أبناء أمتها بما يكفل لهم الحماية من كل سوء ومن ثمة فعليها مسؤوليات‬ ‫جسام كي تزيح األفكار التي تنقص من كرامتها وإنسانيتها وطرد كل موروث‬ ‫متخلف‪،‬حتى تصبح أداورها فاعلة مثلها مثل الرجل قائمة على أسس إنسانية عادلة‪،‬‬ ‫وتستنهض همتها لتصحيح المفاهيم والتصورات الخاطئة‪ ،‬وتبعث فيها روح الفهم‬ ‫الصحيح نحو صياغة إسالمية من أجل إحياء حضاري يصل مستقبل المرأة بحاضرها‬ ‫وماضيها وتؤسس تصوراً صحيحاً للأجيال القادمة من النساء على غرار ما أسسته‬ ‫التي سلفتها من النساء اللواتي صنعنا مجدا وحضارات يشهد لهن التاريخ اإلسالمي‪.‬‬ ‫إن الصحوة اإلسالمية تواجه تحدياً شرساً من أعدائها وكيداً وتآمراً‪ ،‬لذا فهي أحوج ما‬ ‫‪46‬‬

‫تكون إلى أن تتسلح بالعلم وتستنفر قواها وأن تستثمر طاقاتها أجمع‪ ،‬والمرأة وال‬ ‫شك جزء من طاقة هذه األمة‪ ،‬والنساء شقائق الرجال‪.‬‬


‫إن ذئاب البشر يكيدون للمرأة ليل نهار‪ ،‬إنهم باختصار يريدونها أن تتخلى عن‬ ‫العلم‪ ،‬وتصبح ألعوبة لشهواتهم‪ ،‬ودمية ألهوائهم‪ ،‬يريدونها أن تتمرد على حجابها‪،‬‬ ‫وتنتكس في حمأة الجاهلية ومستنقعاتها اآلسنة‪ ،‬يريدون إلغاء دور األسرة‪ ،‬ومسخ‬ ‫الهوية االجتماعية للأمة‪ ،‬وإشاعة روح االنحالل والفساد‪ ،‬يريدون استنساخ المرأة‬ ‫الغربية في البلدان االسالمية‪.‬‬ ‫مدی تأثير العلم والمعرفة في الصحوة االسالمية‬ ‫ال يخفى أن العلم والمعرفة تساعدان االنسان على تقديم أفضل الخدمات وأحسنها إلى‬ ‫المجتمع فاالنسان األمي عادة ما يكون بحاجة إلى من يساعده في كثير من شؤونه بعكس‬ ‫االنسان المتعلم وصاحب المعرفة حيث يقول القرآن الكريم ( قل هل يستوي الذين‬ ‫يعلمون والذين ال يعلمون إنما يتذكر أولوا االلباب ) ومن هنا فقد شجع االسالم المرأة على‬ ‫التعلم وكسب المعرفة حيث ورد في الحديث الشريف (طلب العلم فريضة على كل مسلم‬ ‫وهكذا تبوأت المرأة في ظل االسالم مكانتها اللائقة واقتحمت كل الميادين وعملت في‬ ‫شتى المهن لتصبح بذلک جزءا مهما وأساسيا في المجتمع المن أجل البناء والرقي والتقدم‬ ‫فضال عن دورها االساسي في تربية األجيال ورعاية شؤون المنزل وبالتالي لتنطلق الى‬ ‫الحياة من أوسع أبوابها وتفرض نفسها كعنصر أساسي في الحياة االنسانية‪.‬فأحبطت المرأة‬ ‫المسلمة بحضورها المؤثر في الصحوة االسالمية الخطط التي أعدها الغرب للغزو الثقافي‬ ‫منذ ‪ 154‬عاماً‪ ،‬فشاهدوا نتيجة التربية الدينية في المجتمع واألسرة بأم أعينهم‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومسلمة) لتكون مؤهلة على تقديم أفضل الخدمات الى المجتمع‪.‬‬

‫العنصر النسوي في الحركة االجتماعية و الثقافية والسياسية‬ ‫في عصرنا الحاضر‪ ،‬أصبح العنصر النسوي يحتل مكانة مهمة في الحركة االجتماعية‬ ‫والحركة الثقافية والسياسية وما إلى ذلك‪ .‬وقد أولى اإلسالم هذا األمر أهمية كبيرة‪،‬‬

‫‪47‬‬


‫سواء في الفكر أو في التجارب الرسالية في التاريخ اإلسالمي أو تشريعاته‪ .‬واليوم‪،‬‬ ‫وبعد هذه الصحوة اإلسالمية المباركة‪ ،‬نرى أن هناك تحدّياً حضارياً على جميع‬ ‫األصعدة‪ ،‬حيث تدخل المرأة المسلمة في معترك الصراع الحضاري في مواجهة قوى‬ ‫الشرك واالستكبار العالمي‪ ،‬وأن قضية المرأة في خطاب الصحوة اإلسالمية هي‬ ‫واحدة من األمور التي تواجه تحدياً حضارياً كبيراً يستدعي التحرك اإلسالمي أن‬ ‫يتصدى بكل موضوعية من أجل أن يوضح معالم التصورات اإلسالمية في هذه‬ ‫القضية‪ ،‬ويرسم آلية تطبيق النظرية في الواقع من خالل الوسائل الحضارية العلمية‬ ‫الثقافية‪(.‬انظر‪ :‬مقابلة صحفية مع السيد حسين فضل اهلل في "مجلة الطاهرة‪،‬‬ ‫حزيران‪ ،2442/‬العدد‪135:‬حوار‪ :‬عماد الهلالي ـ بيروت)‬ ‫وتعدّ قضية المرأة والمجتمع إحدى أهم القضايا التي طرحت وبقوة في العقود‬ ‫األخيرة‪ ،‬كعنوان من عناوين النهوض بالبشرية‪ ،‬باعتبار أن استنهاض نصفها الذي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫همِّش طويالً كفيل بذلك‪ ،‬وطرحت أيضاً كسبيل من سُبُل تطبيق العدالة اإلنسانية‬ ‫التي أعلنت حقاً طبيعياً من حقوق اإلنسان التي يجب أن تعطى لكافة فئات المجتمع‬ ‫وأركانه‪ ،‬والمرأة أحد أهم تلك األركان بال شك‪.‬‬ ‫فإن النظرة المعروفة إلى المرأة لدى هذه المجتمعات والتي اختزنتها‪ ،‬هي أن المرأة‬ ‫إنسان من الدرجة الثانية‪ ،‬وأنها عقل ناقص‪ ،‬وأنها بربع عقل‪ ،‬كما يعبر في بعض‬ ‫المجتمعات وما إلى ذلك‪ ...‬وأنها مجرد لعبة للرجل يلهو بها‪ ،‬وأنها متنفس لغريزته‬ ‫الجنسية‪ ،‬فال حق لها في الجنس إال بشكل انفعالي تابع لرغبة الرجل‪ ،‬وهكذا عاشت‬ ‫النظرة للمرأة بالمستوى الذي يلحظ فيها أنها ليست أهلاً للتفكير‪ ،‬وال إلعطاء الرأي‪،‬‬ ‫بل إنّ النظرة التي يحملها الكثيرون‪ ،‬وال سيما في المجتمعات الدينية الرسمية‪ ،‬أن‬ ‫على اإلنسان إذا أراد معرفة الحق‪ ،‬فعليه أن يستشير المرأة ليأخذ بما يخالف رأيها‪،‬‬ ‫‪48‬‬

‫على أساس الفهم الخاطىء للحديث الشريف‪" :‬شاوروهن وخالفوهن‪.‬‬


‫نالحظ أن المرأة كانت معزولة عن كل جهد ثقافي‪ ،‬حتى أن المرأة التي تنتج إنتاجاً‬ ‫ثقافياً في بعض المجتمعات تقابل بالسخرية مع مالحظة أن بعض المجتمعات بدأت‬ ‫تبتعد عن ذلك‪ ،‬و أن هذه النظرة االجتماعية من الناحية الثقافية قد عطلت عقل المرأة‬ ‫وجهدها عن المشاركة في القضايا العامة للإسالم والمسلمين‪ ،‬وجعلتها مجرد كمية مهملة‬ ‫تعيش في البيت من دون حقوق إنسانية بحسب الواقع االجتماعي‪.‬‬ ‫نقرأ في القرآن الكريم أن اهلل سبحانه وتعالى لم يعتبر المرأة جزءاً من الرجل‪ ،‬بل‬ ‫اعتبر المرأة والرجل عنصرين يكمل أحدهما اآلخر‪ ،‬وهكذا هو قوله تعالى‪( :‬يَا أَيُّهَا‬ ‫النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا‬ ‫كَثِيرًا وَنِسَاءً) (النساء‪ ،)1:‬فليس المراد أن اهلل خلق الزوج من شخص آخر‪ ،‬بل إن‬ ‫النفس الواحدة هي النفس اإلنسانية التي خلق منها هذه الزوجية في التعدد النوعي‬ ‫في هذا المجال‪.‬‬ ‫وهكذا رأينا أن اهلل تعالى حمّل الرجل المسؤولية كما حملها للمرأة‪ ،‬فقد خاطب‬ ‫رجاالً ونساءً‪ .‬أَفَمَنْ كَانَ مُؤْمِنًا كَمَنْ كَانَ فَاسِقًا لَا يَسْتَوُونَ (السجدة ‪ )18‬فإنه لم يُرَد‬ ‫من ذلك الرجل‪ ،‬ولكن التغليب في اللغة العربية معروف في الحديث عن الرجل‬ ‫والمرأة‪ ،‬والحديث عن الجنس أو النوع‪ ،‬وهكذا اآلية الشريفة‪( :‬هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ‬ ‫يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ (الزمر‪)6‬‬ ‫إن اآلية هي عن قيمة العلم للرجل والمرأة معاً‪ ،‬وال دخل للرجولة واألنوثة في مسألة العلم‪،‬‬ ‫فالعلم قيمةٌ أينما حلّ‪ .‬وهكذا نالحظ أن اهلل تحدث عن القيمة المشتركة في العلم الصالح‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الناس رجاالً ونساءً‪ ،‬وقد خاطب المؤمنين رجاالً ونساءً‪ ،‬وقد ركز على القيم الدينية‬

‫بين الرجل والمرأة‪( :‬أَنِّي لَا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِنْكُمْ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى) (آل عمران‪)165:‬‬ ‫وهكذا اآلية في سورة األحزاب‪ِ { :‬نَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ‬ ‫وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ‬

‫‪49‬‬


‫وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا‬ ‫وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (األحزاب ‪.)35‬‬ ‫والتي تحدثت عن الجانب اإليجابي في الرجل والمرأة‪ ،‬في ما يُريد اهلل وما يعطيهم‬ ‫من ثواب ومن قيمة دون فرق بينهما‪.‬‬ ‫و أن اهلل سبحانه وتعالى قد قدم امرأة في القرآن كانت كافرة ثم آمنت كإنسان يملك عقالً‬ ‫واتزاناً ونظرة بعيدة للأمور في مستوى المسؤولية أكثر من الرجال‪ ،‬وهي قصة ملكة سبأت‬ ‫التي كانت تملك ما تملك‪ ،‬كما قال الهدهُد لسليمان‪( :‬إِنِّي وَجَدْتُ امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ وَأُوتِيَتْ‬ ‫مِنْ كُلِّ شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ * وَجَدْتُهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشَّمْسِ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَزَيَّنَ‬ ‫لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ (النمل‪23:‬ـ‪)24‬‬ ‫وقد أرسل سليمان إليها كتاباً مع الهدهد عندما قال له‪ :‬اذْهَبْ بِكِتَابِي هَذَا فَأَلْقِهْ إِلَيْهِمْ‬ ‫ثُمَّ تَوَلَّ عَنْهُمْ فَانْظُرْ مَاذَا يَرْجِعُونَ (النمل‪ )28:‬كما ورد في التفسير‪ .‬ونقرأ في آية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أخرى‪ :‬وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ (البقرة ‪)228‬‬ ‫مقترحات من أجل الفهم الصحيح للإسالم‬ ‫ومن أهم الوسائل لتوصيل المفاهيم الصحيحة للإسالم هي‪:‬‬ ‫ توحيد كلمة العالم اإلسالمي بمساعدة أجهزة كل دولة إسالمية فى العمل على الرد‬‫على االدعاءات المضادة للإسالم عن طريق األجهزة اإلعالمية بأساليب حديثة متطورة‬ ‫تظهر األخالقيات اإلسالمية السمحة والفضائل والقيم التي يدعو إليها اإلسالم‪.‬‬ ‫ إبراز دور المرأة المسلمة العملي واإليجابي في مختلف مجاالت العمل والحياة مع‬‫احتفاظها بأخالقيتها وسلوكها القويم وعدم تبرجها‪ ،‬وتلك السلوكيات للمرأة تنادى‬ ‫بها كافة األديان‪.‬‬ ‫‪51‬‬


‫ بث قنوات وإذاعات ومواقع إلكترونية تشرح أسس اإلسالم‪ ،‬وتوضح صحة‬‫المفاهيم المغلوطة ألمم العالم‪ ،‬وتظهر عظمة اإلسالم في اعترافه باألديان ومعاملته‬ ‫السمحة مع مختلف الديانات‪.‬‬ ‫ إقامة المؤتمرات والندوات التي يشترك فيها الدعاة المثقفون القادرون على‬‫التحدث بلغة اآلخر بطالقة والمتمكنين من الرد على االستفسارات المتعلقة بالقضايا‬ ‫التي يختلط فهمها على الغير‪.‬‬ ‫ العمل على نشر الكتب واألبحاث المبسطة والمترجمة التي تنشر الوعي الصحيح‬‫باإلسالم‪ ،‬وتظهر روح اإلسالم وجوهره ودعوته إلى السالم‪ ،‬وتشرح بأسلوب واضح‬ ‫الفضائل االجتماعية واالقتصادية والسياسية والعلمية التي يحث عليها اإلسالم‪.‬‬ ‫ أهمية بروز دعاة على مستوى عال من الهمة والمسئولية في حمل األمانة فى تبليغ‬‫الدعوة بالمنطق الواعى والحجج والبراهين القوية الثابتة‪ ،‬يسايرون روح العصر‪،‬‬ ‫وعلى مستوى عال من الثقافة الدينية المتفهمة لكافة األديان يتحدثون بلغتهم‬

‫دخول المرأة في المعترک السياسي‬ ‫ان دخول المرأة في المعترک السياسي اليعني ان المرأة لن تهتم باسرتها‪ ،‬بالعكس‬ ‫نحن نعتقد ان وجود المرأة في العملية السياسية ومساهمتها في صنع القرار شيء‬ ‫اساسي ومهم لتثبيت ودعم االسرة في مواضع مختلفة تؤثر على االسرة مثل‬ ‫التعليم‪،‬فالمرأة يجب ان يكون لها دور في تعديل قوانين التعليم‪ ،‬كذلک االسكان‪،‬و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بأسلوب هادئ وواضح ال يدخل فيه التعصب أو التحيز‪.‬‬

‫البطالة واالستقرار االمني اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً‪ ،‬كل هذه المواضيع البد ان‬ ‫يكون للمرأة دور في صناعتها وتعديلها‪ ،‬فالمرأة جزء من المجتمع وكونها جزءاً من‬ ‫المجتمع فهي تحمل االسرة‪ .‬وكونها مربية فهي قادرة على المشاركة في صنع القرار‪،‬‬

‫‪51‬‬


‫نحن نتكلم عن مشاركة المرأة في صنع القرار بانه واجب من منطلق المواطنة ومن‬ ‫منطلق خبراتها‪ ،‬واجب ان تقدمه لوطنها االسالمي العزيز‪.‬‬ ‫ولذلک فان الفرصة مؤاتية اآلن اكثر من اي وقت مضى لمنح المرأة حقوقها‬ ‫السياسية الكاملة في االنتخابات والترشيح وتولي الوظائف الحساسة في مختلف‬ ‫الوزارات حتى ال تُظلم كما كانت في السابق‪.‬‬ ‫دور الشرع أمام المرأة‬ ‫دائما عندما يكون الحديث يدورحول حق المرأة السياسي‪ ،‬ينتفض المعترضون في‬ ‫الدول العربية بحجج وذرائع واهية‪ ،‬فمرة يضعون الشرع كعائق امام المرأة ودخولها‬ ‫المعترک السياسي‪ ،‬وكان ذلک في الثمانينات وبداية التسعينات من القرن‬ ‫المنصرم‪ ،‬وقد تم دحض هذه الحجج بأدلة شرعية تجزي للمرأة ممارسة حقوقها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السياسية النه اليوجد هناک رأي فقهي مجمع عليه بحرمان المرأة من المشاركة في‬ ‫الحياة السياسية‪ ،‬فهناک مشاركات كثيرة في الدول االسالمية للمرأة ان لم اقل‬ ‫جميعها تقريباً‪ ،‬حيث تمارس المرأة المسلمة هناک حقوقها كاملة في جميع‬ ‫الميادين سواء السياسية او االجتماعية وحتى العسكرية منها‪ ،‬ثم ان المعارضين‬ ‫يضعون الظروف االجتماعية ذريعة في انها التسمح للمرأة بخوض هذا الجانب‬ ‫الحساس من الحياة‪ ،‬وان الوقت غيرمناسب وبالتالي الندري من الذي يحدد هذا‬ ‫الوضع والوقت المناسب في نظره‪ .‬وكيف يكون الوقت مناسباً‪....‬اما بالنسبة‬ ‫للتقاليد والعادات االجتماعية فقد عفا عليها الزمن فالمرأة نجدها االن في ايران من‬ ‫شمالها الى جنوبها ومن غربها الى شرقها تخوض جميع المجاالت وبالتالي لم تعد‬ ‫االعذار االجتماعية او التقاليد عائقاً امام هذا األمر‪.‬‬ ‫‪52‬‬

‫وعن الخطوات التي يجب ان تتبعها المرأة لتثبت تحديها والوقوف على ارض صلبة‬ ‫للرد على الرافضين لمنحها حقوقها في الدول المنتفضة حالياً‪ ،‬تتحرک كافة‬


‫الفعاليات النسائية وجمعيات المجتمع المدني لنشر قضية حقوق المرأة السياسية‬ ‫وحقها في المشاركة في الشأن العام‪ ،‬وايضاً دور وسائل االعالم في نشر هذا المفهوم‬ ‫والبعد السياسي لدى الجميع في تأييد هذا الحق للمرأة‪ ..‬وكذلک مناهج التربية‬ ‫ودور العلم في نشر مثل هذه الثقافة‪ ،‬الن الظروف االقليمية السائدة بالمنطقة في هذا‬ ‫الوقت بالذات‪ ،‬تملي على المتصدين‪ ،‬الدفاع عن حصول المرأة على حقها السياسي‬ ‫وبالنظر للمبدئية الشرعية حيث ان اهلل قد اعطى المرأة ممارسة حقوقها السياسية‬ ‫كافة من منطلق االمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمقتضى الشريعة‪ ،‬وبمقتضى‬ ‫االصرار من القوى الثائرة في المنطقة بضرورة ممارسة المرأة لحقوقها السياسية‬ ‫االسالمية‪ ،‬واليختلف اثنان ان الدور االول للمرأة هو اسرتها واطفالها وزوجها‬ ‫وبيتها‪ ،‬وهذا دورها االول‪ ،‬ولكن هذا الدور الذي تلزم نفسها فيه ويلزمها فيها‬ ‫االسالم‪ ،‬الينفي االدوار األخرى ابداً الن المؤمنين والمؤمنات بعضهم اولياء بعض‬ ‫يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر كما وضح اهلل تبارک وتعالى في كتابه‬ ‫ان تنسق بين دورها االسري والدور االجتماعي العام في خدمة االسالم والمسلمين‪،‬‬ ‫ويكون لها دور نوعي في خدمة المجتمع فالواجب عليها واجب كفائي بمعنى ان‬ ‫المرأة التي ظروفها تساعدها يجب ان تبادرللقيام بكل ما في وسعها للدفاع عن‬ ‫بنات جنسها والتحدث باسمهن في المنتديات والمجالس السياسية‪ ،‬فالظروف‬ ‫تختلف من امرأة الى اخرى‪ ،‬فمن التسمح لها ظروفها فان االولوية لها في البيت‪،‬‬ ‫ولكن ليست كل النساء بهذا الحال من حيث الظروف ومن حيث القدرات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحكيم‪ ،‬فدور المرأة في المجتمع هو دور كفائي بمعنى انه من تستطيع من النساء‬

‫والمواهب الذاتية‪.‬‬ ‫يكفي تكون هناک مجموعة من النساء قادرة على ان تؤدي هذه االدوار‪ ،‬كما ادتها‬ ‫فاطمة الزهراء وزينب (عليهما السالم) اللتين قامتا بجميع االدوار‪ ،‬ما كانت هناک‬ ‫امرأة تسبق فاطمة الزهراء أو زينب (عليهما السالم) في دورها االسري والتوجد‬

‫‪53‬‬


‫امرأة تسبق الزهراء وزينب (عليهما السالم) في حماية االسالم والمسلمين‪،‬‬ ‫والتضحية من اجل االسالم والمسلمين‪ .‬المرأة تتفجر كل طاقتاها في هذا اليوم‬ ‫حيث اخذ صوتها يدوي في اآلفاق بفعل الثورات التحررية القائمة هنا وهناک‪،‬‬ ‫وشعرت بوجودها اكثر حيث استطاعت أن تتحدى ظروفها (االجتماعية)‪ ،‬وتقاوم‬ ‫ظروف حياتها وتتحمل مسؤوليات جسيمة بل وتقوم بدوراالب ايضاً‪،‬وحتى‬ ‫الجانب المالي واالقتصادي‪ ،‬اما الجانب العلمي فبدأت تقتحم هذا المجال بكل‬ ‫جدارة وتدخل دورات علمية في مجال الطاقة وكل مايخص التربية‪.‬‬ ‫قضية التراجع التنموي عند المرأة وأسبابه‬ ‫إن السبب الحقيقي في تراجع مؤشر التقدم والتنمية عند المرأة يكمن في جانب كبير‬ ‫في ابتعادها عن الرسالة اإلسالمية ومبادئها‪ ،‬ويرجع أيضا لسوء تطبيقها مع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التفسيرات المجانبة للصواب‪ ،‬واحيانا اعتماد بعض النصوص من دون أخرى‪،‬‬ ‫وتعطيل االجتهاد بما يخدم تطور المرأة وصحوتها في ظل فهم صحيح للإسالم‬ ‫مساير لمستجدات الواقع وما طرأت عليه من تغييرات‪ ،‬بما يخدم مصالحها‬ ‫ومصالح األمة جمعاء‪ ،‬في ظل وعي عميق بالثوابت وفهم متأصل للحقوق‬ ‫والواجبات وفقه للواقع‪.‬‬ ‫هذا ويالحظ أن ثمة أسباب موازية عديدة‪ ،‬أبرزها عدم االطالع على السيرة النبوية‪،‬‬ ‫وسيرة المرأة في اإلسالم وخاصة الصحابية والتابعية وأتباع التابعيات‪ ،‬وعهود األئمة‬ ‫من النساء‪ ،‬ثم المشاهير منهن ممن ساهمن بحظ وافر في مجاالت متعددة‪ ،‬أبرزها‬ ‫المجال الفكري والعلمي‪ ،‬وكذلك البطولي المتمثل في مقاومة كل اشكال الغزو‬ ‫الثقافي والعسكري بجميع أشكاله‪.‬‬ ‫‪54‬‬

‫ومن نتائج هذا الفهم السيء لمبادئ الشريعة اإلسالمية‪ ،‬تم عزل المرأة في كثير من‬ ‫األحيان عن مشاركتها في بناء المجتمع وتنميته‪ ،‬وهو أمر اقترن بإشكالية عميقة‬


‫وخطيرة في الوقت نفسه تمثلت في أمر ارتبط بأعراض التخلف في عصر التقدم‪،‬‬ ‫وليس بجوهر التراث كما يدعي بعض أعداء اإلسالم‪.‬‬ ‫ولعل السبب الرئيس في ظهور هذا التخلف يكمن في المجتمع المتمثل في المرأة‬ ‫والرجل‪ ،‬اللذين ساهما في تكريس هذا الوضع المؤلم‪ ،‬فأصبح على مر الدهور هو‬ ‫األصل‪ ،‬وأصبح األصل هو الشاذ‪ ،‬هذا في الوقت الذي تعرضت فيه األمة العربية‬ ‫واإلسالمية في مراحل التخلف واالنحطاط لظروف سياسية واقتصادية واجتماعية‬ ‫صعبة انعكست آثارها على أوضاع المرأة‪ ،‬وكذا على أوضاع المجتمع باعتبار المرأة‬ ‫نصف المجتمع بل هي المجتمع كله لكونها أنجبت رجاله ونساءه‬ ‫ومن ثمة اليمكن ألي مجتمع أن يحقق تقدما منشودا دون قيام شقيه رجال وامرأة‬ ‫في آن واحد‪ ،‬ألن القضية هي قضية رجل وامرأة‪ ،‬بل إن المسؤولية الكبرى على‬ ‫عاتق رجال هذه األمة باعتبارهم متمركزين في مواقع القرار كل ذلك بمعزل شبه تام‬ ‫عن وجود المرأة‪ ،‬وحتى إن وجدت فتبقى نظرة الرجل إلى مشاركتها نظرة قاصرة ال‬ ‫ثم إن مشاركة المرأة في المجتمع اإلسالمي األول في كافة المجاالت هامة وفعالة‬ ‫ومثمرة على قلة وسائل التمدن والتحضر‪ ،‬فبفعل تمكنها من أسباب المعرفة‬ ‫والتمكين والتقدير‪ ،‬ساهمت مع الرجل في كل الميادين وجنت معه ثمرة هذه‬ ‫المشاركة‪ ،‬كل ذلك بضوابط وآداب االندماج واالشتراك في أعمال البر والخير‪،‬‬ ‫اتباعا لسنة الرسول صلى اهلل عليه وآله وسلم وسيرته ومنهجه الراشد الذي ينبغي بل‬ ‫يجب اتباعه‪ .‬واألمة اليوم في حاجة إلى جهود نسائها بجانب الرجال من أجل تكوين‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ترقى إلى المطلوب الذي يحقق المنشود‪.‬‬

‫أمة متحضرة مسلمة قوية فالنساء شقائق الرجال مصداقا لقوله تعالى‪( :‬والمؤمنون‬ ‫والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) (التوبة ‪)11‬‬ ‫وغني عن البيان أيضا أن المرأة أعطت الدليل على اإلنتاج ألنها تمتلك من الطاقة‬ ‫والقدرة ما يجعلها تساهم بدور فعال في بناء المجتمع إذا تهيأ لها المناخ المناسب‬

‫‪55‬‬


‫الستثمار هذه الطاقة وتشجيعها وتصحيح مفاهيم سبل المشاركة الحقة‪ ،‬وكسر قيود‬ ‫األغالل التي تحول دون إسهامها في تنمية مجتمعها وتخليقه‪ ،‬وال عيب أن تستدرك‬ ‫المرأة على الرجال في كثير من األمور‪.‬‬ ‫ولعل أهم أسباب تراجع دور المرأة في المجتمع والمساهمة في تخليقه انتشار ظاهرة األمية‬ ‫التي تشكل إحدى العقبات الرئيسة في النهوض بالمجتمع‪ ،‬فكيف ألمة أن تنهض بمشاريع‬ ‫اإلصالح والتغيير ونصفها مشلول‪ ،‬لم يتحقق له أدنى شروط التنمية ونقصد باألمية المفهوم‬ ‫الواسع‪ :‬أمية القراءة والكتابة‪ ،‬ثم األمية الثقافية والوظيفية‪ .‬والسؤال الذي يطرح هنا بإلحاح‬ ‫شديد يتعلق بشروط النهضة الممكنة والمتاحة لبعث روح جديدة ووعي جديد قصد‬ ‫استنهاض مهمة المرأة وجعلها تهتم بتثقيف نفسها ثقافة تقترب من النموذج وتستمد روحها‬ ‫ومبادئها من األصول اإلسالمية السامية‪.‬‬ ‫وما أحوجنا اليوم إلى تنشئة مجتمعاتنا وتحصينها من سلوك يتنافى مع شريعتنا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وقيم أوطاننا‪ ،‬وما وصلت إليه األمم اليوم من تقهقر وهوان إال ألنها تراجعت عن‬ ‫مثلها وقيمها وسلمت بكل غال ونفيس في سبيل النزوح نحو استالب حضاري‬ ‫منشود‪ ،‬ومظلم اآلفاق‪ ،‬انعكست سلبياته على كل المجاالت والغريب أن لدينا قيما‬ ‫إسالمية تدعو إلى التشبت بالقيم السامية المبنية على األخالق‪.‬‬ ‫دور المرأة العالمة المثقفة في أيران‬ ‫نتيجة للافكار الثاقبة التي ابداها االمام الخميني (رحمه اهلل) حول المرأة‪ ،‬شهدت‬ ‫ايران‪ ،‬تحوالت عظيمة على صعيد توسيع نطاق الدور النسوي في المجتمع‪،‬‬ ‫واالمثلة على ذلک كثيرة‪ ،‬منها مساهمة المرأة في الحرب المفروضة حيث وقفت‬ ‫الى جانب المقاتلين عن طريق دعم الجبهات الخلفية‪ ،‬كما ان صبرهم وصمودها‬ ‫‪56‬‬

‫كان حافزاً قوياً لمشاركة الشباب في الدفاع عن ارض االسالم‪ ،‬وكذلک مساهمتها‬ ‫الفاعلة في المجاالت الثقافية والسياسية والعلمية‪ ،‬فاليوم يوجد عدد هائل من النساء‬


‫االيرانيات وهنّ يمارسن مهنة التعليم والتدريس في المراكز العلمية المختلفة‪(.‬‬ ‫انظر‪ :‬روحاني‪ ،‬سيد حميد‪ ،‬نهضة األمام الخميني‪ ،‬طهران‪ ،‬مطبوعات الكوثر‪،‬‬ ‫مجموعة خطابات سماحة اإلمام (قدس سره)‬ ‫فالمرأة اإليرانية استطاعت أن تعكس صورة للمرأة اإلسالمية لتعكس ما بإيران فهي‬ ‫نموذج راقي للمرأة االسالمية‪ .‬تجربة رائعة تستحق أن تستفيد منها النساء‬ ‫المسلمات ليتعلّمن كيف استطاعت المرأة االيرانية فى ظلّ صعوبات كثيرة أن تشقّ‬ ‫طريقها وسط كلّ العراقيل و أنّها استطاعت أن تقول للعالم أنّها امرأة نجحت من‬ ‫بيتها حتّى وظيفتها‪ ،‬سائرة على نهج والية الفقيه‪.‬‬ ‫وفيما يخص مكافحة االمية بين النساء‪ ،‬فقد ارتفع عدد المتعلمات بعد انتصار الثورة‬ ‫االسالمية بنسبة جيدة وخاصة بين النساء العامالت‪ ،‬حيث تبلغ نسبة خريجات‬ ‫االعدادية بينهن‪ ،‬عالية جدا‪.‬‬ ‫ان اكثر اهتمامات الحكومة االسالمية التي اقيمت بارادة الشعب وقيادة االمام‬ ‫الدعم الثقافي والسياسي واالقتصادي تم تخصيصه لرعاية مواهب المرأة في‬ ‫المجاالت المختلفة‪ ،‬وذلک الن مفهوم الدور االجتماعي للمرأة في فكر االمام الراحل‬ ‫قد أخذ بمعناه الواسع اي ان المشاركة النسوية التختص بالقضايا االقتصادية فقط‬ ‫وانما االهتمام بجميع النشاطات التي تعود بالنفع للمجتمع‪.‬‬ ‫ومما الشک فيه ان بقاء افكار االمام الخميني في االمور المتعلقة بحقوق المرأة‪ ،‬يكمن في‬ ‫احياء دور المرأة وتطوير مساهماتها االجتماعية ومطالبة الدول والحكومات لتحقيق هذه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الخميني‪ ،‬كان يتركز على تنمية اوضاع النساء االيرانيات‪ ،‬وان قسماً كبيراً من‬

‫الطموحات البناءة‪ ،‬وهذا االمر اليتحقق اال بقيام المجتمع النسوي في العالم بالدفاع المنطقي‬ ‫عن كيانه الحقيقي وتقديم صورة واضحة عن دور المرأة وممارساتها االجتماعية والسياسية‪،‬‬ ‫وتأسيس نظام مبني على تطبيق الشريعة والتعاليم السماوية دون اي تحريف فيه بل الحكم‬ ‫بما انزل اهلل بدون اي تبديل او تغيير‪.‬‬

‫‪57‬‬


‫فلذلک تحظى المرأة في الجمهورية االسالمية االيرانية بمكانة خاصة‪ ،‬ومن هذا‬ ‫المنطلق دائما ما نالحظ أن قادة الجمهورية االسالمية السيد علي الخامنهاي ينتهز‬ ‫كل فرصة ليبين مكانة المرأة السامية في االسالم ويتطرق الى قضاياها المختلفة‪،‬‬ ‫مركّزا على حقوقها االساسية وعلى دورها المهم في المجتمع و االسرة اضافة الى‬ ‫دورها الكبير في انتصار الثورة االسالمية وفي جميع مراحل الثورة منذ انتصارها‬ ‫وحتى اآلن‪ ،‬وكذلک على دورها الكبير في مواجهة التحديات التي تعرضت‬ ‫وتتعرض لها الجمهورية االسالمية من كل حدب وصوب‪.‬‬ ‫و في الحقيقة أول شخص أدرک الدور الممتاز للمرأة ومكانتها ومهّد األرضية للنسوة‬ ‫كي يقمن بدورهن في مختلف الميادين هو اإلمام الخميني الراحل‪ ،‬كما كان أول‬ ‫شخص أدرک مكانة الشعب وتأثير تواجده في الساحة‪ .‬وقدر الشعب وقدراته ووثق‬ ‫به اعتماداً علي هذه المعرفة‪ ،‬واستجاب الشعب لدعوة اإلمام (رحمه اهلل) في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الميادين المختلفة‪ ،‬ودخلت كل الفئات والشرائح إلى كل الميادين بشجاعة‬ ‫وتضحية ليستمر هذا التواجد الواعي والضروري إلى اليوم‪.‬‬ ‫أوضاع المرأة في العالم الغربي‬ ‫إن العالم الغربي ابتدأ األمر باتخاذه المرأة كوسيلة لتوفير المتطلبات االقتصادية للمجتمع‬ ‫الناشئ حديثاً إبان الثورة الصناعية‪ ،‬أي قدم النساء على أنهن أيد عاملة غير باهضة الثمن‪،‬‬ ‫ومنافس للرجال في المجال الصناعي وبقية المجاالت من أجل تنشيط المجتمع وبعث‬ ‫الحركة فيه‪ ،‬الحظوا مثال كيف طرحت الثورة الصناعية خالل القرن الثامن عشر في‬ ‫بريطانيا مسألة نزول المرأة إلى ساحات العمل وضرورته من الناحية االقتصادية‪.‬‬ ‫لم يكن الهدف من دخول المرأة في مختلف مجاالت المجتمع الغربي هو االستفادة‬ ‫‪58‬‬

‫مما منحها اهلل من قدرات وقابليات‪ ،‬بل للتقليل من تطلع الرجال إلى مستويات‬


‫رفاهية أعلى‪ ،‬فقد أقحموها ميادين العمل للإكثار من عرض األيدي العاملة‪ ،‬فيقل‬ ‫طلب أرباب األعمال لها‪ ،‬وتقل تبعاً لذلک أجور العمال اليومية والشهرية‪.‬‬ ‫األمر نفسه طرح في ميادين أخرى‪ ،‬وبهذا النحو واستناداً إلى الفرص الظاهرية التي حققتها‬ ‫المرأة فقدت بالتدريج دعم الرجل لها‪ ،‬فإذا كانت المرأة شريكة لحياته فيجب أن تكون‬ ‫شريكاً اقتصادياً أيضاً‪ ،‬أي أن هناک تطلعاً غير مدون حيال المرأة شريكة الحياة في أن‬ ‫تكون ربة بيت وعاملة لتتمكن من حمل بعض األعباء االقتصادية للأسرة‪ ،‬ولكي تنال المرأة‬ ‫مكانة أسرية واجتماعية يجب عليها أن تؤدي دوراً في المجتمع االنتاجي‪.‬‬ ‫وفي أجواء ظالمة كهذه يتحتم فيها على المرأة أن تؤدي الواجبات الخاصة بربة البيت والتزامات‬ ‫العمل‪ ،‬وأن تتحمل استغالل جهودها االنتاجية‪ ،‬ولدت أولى بوادر الحركة النسوية‪.‬‬ ‫انطوت هذه الحركة النسوية على اتجاه راديكالي من أجل التشدد على الرجال‬ ‫واستغالل أكثر للنساء وذلک من خالل تركيز هذا النداء وهو أنه التكفي فقط‬ ‫المطالبة بحقوق المرأة بل يجب جعلها أفضل من الرجل‪.‬‬ ‫يكمل اآلخر كما ينادي بذلک الدين اإلسالمي‪ ،‬ولو عمدت الحركة النسوية إلى إعادة النظر‬ ‫في تطلعات الرجل إلى حقوق المرأة األسرية في ظل مااستجد من األوضاع لما فارقت‬ ‫الصواب‪ ،‬ولكنها سعت إلى خلق الندية الجنسية‪ ،‬والندية بين الرجل والمرأة التتماشى مع‬ ‫تعاليم الدين اإلسالمي‪.‬‬ ‫سابع سورة نزلت من القرآن الكريم هي سورة التكوير‪ ،‬وقد ضمنها اهلل تعالى أهم‬ ‫الوثائق للدفاع عن حقوق المرأة‪ ،‬حيث يحقق اهلل سبحانه يوم القيامة في الظلم الذي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫هذا االتجاه الراديكالي يقود العالقة بين المرأة والرجل إلى تفوقها عليه ال أن يجعل كل منهما‬

‫لحق بالبنات الموؤدات قبل كل حساب وكتاب‪ .‬وفي مكان آخر من القرآن آية‬ ‫(وتأكلون التراث أكال لما) تخاطب الرجال الذين يأكلون أموال النساء واالطفال‬ ‫الفاقدين لمن يتولى أمورهم‪ ،‬وتقول له‪ :‬لو أن اهلل قلل عليک رزقک فذلک جزاء‬ ‫عملک في مصادرة أموال أولئک الناس‪.‬‬

‫‪59‬‬


‫في ثقافة القرآن الكريم دعوات عديدة للدفاع عن المرأة‪ ،‬وفي مقابلها نهي عن ظلم الجنسين‬ ‫لبعضهما‪ ،‬ولكن لم يضع االثنين كندين يواجه أحدهما اآلخر‪ ،‬وهو ماتتبناه حركة الدفاع عن‬ ‫حقوق المرأة في اإلسالم وتهدف إلى إحياء الدور التكاملي للرجل والمرأة حيال بعضهما‪ ،‬أما‬ ‫الحركة النسوية فتحث الخطى نحو الندية والمواجهة بينهما‪ ،‬وتزج المرأة في ميادين اليعلم أنها‬ ‫تصب في روافد خيرها ومصلحتها‪.‬‬ ‫المجتمع االسالمي مجتمع تواصل وتكامل ال معارضة وندية‪ ،‬جاء في اآلية ‪ 32‬من سورة‬ ‫الزخرف (نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضهم فوق بعض درجات ليتخذ‬ ‫بعضهم بعضا سخريا)‪ ،‬وهي توضح أن اهلل سبحانه خلق قدرات واستعدادات مختلفة ليوظف‬ ‫بعض اآلخرين للعمل لديه‪ ،‬واستعدادات الرجل والمرأة مختلفة‪ ،‬ويمكنهما بالتعامل البناء أن‬ ‫يصال إلى درجات من التطور والتكامل والسعادة الحقيقية‪.‬‬ ‫نعلم مما تقدم أننا في الثقافة اإلسالمية يجب أن نستفيد من الثروات بدون أن ينجر األمر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫إلى المواجهة واالصطدام الطبقي‪ ،‬فاالسالم اليريد أن يخوض المجتمع الزراعي حرباً ضد‬ ‫المجتمع الصناعي‪ ،‬أو يؤول األمر بين العامل ورئيسه إلى عالقة متوترة متناحرة‪ ،‬أو يضع‬ ‫المرأة والرجل في صفين متقابلين‪ ،‬بل يريد أن يكمل أحدهما اآلخر‪ ،‬وهذا هو الفرق‬ ‫األصلي في إحقاق حقوق المرأة بين اإلسالم والحركة النسوية‪.‬‬ ‫إذا فهمنا ذلک فلن ننظر بعين االعجاب إلى الحركة النسوية في الغرب‪ ،‬فهي حركة يجللها‬ ‫النقص‪ ،‬وتحدوها رؤى تفتقر للحكمة‪ ،‬وتعاني من فقدان للأسس القوية في معرفة اإلنسان‬ ‫والمجتمع والكون‪ .‬فتعامل رسول اهلل (صلى اهلل عليه وآله وسلم) مع فاطمة الزهراء (عليها‬ ‫السالم) وتكريم اهلل تعالى لها بصفتها امرأة وتلقيبه لها بالكوثر‪ ،‬واستمرار نسل النبي األكرم‬ ‫بواسطة امرأة‪ ،‬وخصائص أم أبيها‪ ،‬كل ذلک يزيح الستار عن أن قسماً كبيراً من حقوق‬ ‫المرأة والقيم المتعلقة بها إنما ترجع إلى الرعاية االجتماعية والتواصي بالحق والصبر‪.‬‬ ‫‪61‬‬


‫ينبغي على المجتمع اإلسالمي أن ينادي بحقوق المرأة قبل أن تنادي المرأة بذلک‪،‬‬ ‫وهذا يتطلب علماءً على المستوى المعرفي والتنظيري‪ ،‬ورجاال على المستوى‬ ‫العملي يقدمون على تحقيق حقوق المرأة‪.‬‬ ‫تحديات داخلية في مواجهة الصحوة االسالمية‬ ‫تواجه الصحوة االسالمية في هذا العصر معوقات على كل صعيد‪ .‬وهذا ليس بمستغرب‪.‬‬ ‫فاالسالم منذ العهد النبوي األول‪ ،‬وعلى امتداد التاريخ االسالمي واجه الكثير الكثير من‬ ‫التحديات والمعوقات والمؤامرات‪ .‬وسيبقى االسالم في ميدان المواجهة حتى يرث اهلل‬ ‫األرض ومن عليها‪ .‬فاالسالم دعوة الحق‪ ،‬ومن طبيعة الحق أنه في معركة دائمة مع‬ ‫الباطل‪ ،‬وهذه سنة اهلل في الحياة‪ ،‬ولن تجد لسنة اهلل تبــديال‪( :‬وكذلك نقذف بالحق على‬ ‫الباطل فيدمغه فاذا هو زاهق‪ ،‬ولكم الويل مما تصفون)‬ ‫المعوقات كثيرة‪ ،‬ويصعب حصرها وإحصاؤها‪ ،‬وحسبي أن اتناول بعضا من‬ ‫أبدا بالتحديات الداخلية ألنها األهم واألخطر على المشروع االسالمي‪ .‬هذه التحديات‬ ‫تتمثل في العديد من الظواهر‪ ،‬من ذلك‪:‬‬ ‫ظاهرة تعددية الكيانات والفئات والمشاريع على الساحة االسالمية‪ .‬مما يستهلك طاقاتها في‬ ‫صراعات داخلية تشغلها عن أداء دورها‪ ،‬كما عن مواجهة خصومها وما يراد بها ويعد لها‪ .‬فليس‬ ‫هنالك من مشروع اسالمي عالمي واحد في مواجهة تحدي العولمة أو عالمية التحدي‪.‬‬ ‫ظاهرية اختالف وتناقض المنهجيات االسالمية المعتمدة‪ ،‬وبخاصة في السنوات العشر األخيرة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫عناوينها مع شيء من الشرح‪ ،‬تاركا التفصيل والتوسعة لغير هذا المقام‪:‬‬

‫حيث طفت على ساحة العمل االسالمي أنماط شتى من المنهجيات الموغلة في التطرف والغلو‪.‬‬ ‫ظاهرة التخلف ورفض التطور‪ ،‬والعمل على تأصيل هذا المنحى‪ ،‬إذ هو بزعم‬ ‫أصحابه‪ ،‬ابتداع في الدين مما يؤدي الى الجمود عن فهم طبيعة العصر‪ ،‬والقعود عن‬ ‫االعداد المتكافيء ومستوى العصر‪.‬‬

‫‪61‬‬


‫ظاهرة إنكفاء وتدني المستوى التربوي بمفهومه الكامل ومنه الروحي‪ ،‬نتيجة تعطل‬ ‫العمل بفقه االولويات‪ ،‬وغلبة النزعات الشخصية‪ ،‬وتعدد مراكز القوى‪ ،‬وعدم‬ ‫مالءمة المناهج والبرامج التربوية مع تحديات ومتطلبات العصر‪ ،‬وعدم األخذ بسنة‬ ‫الثواب والعقاب‪ ،‬وندرة المربين وضعف المحاضن التربوية‪.‬‬ ‫عدم األخذ بوسائل العصر في إعداد الكوادر القيادية وتأهيلها‪ ،‬عبر دورات تدريبية‪،‬‬ ‫بحسب المهمات واألدوار واالختصاصات‪.‬‬ ‫مقترحات لتسلح النسوان بسالح العلم والمعرفة‬ ‫إن للمرأة المسلمة دوراً تحتاجه األمة في كل عصر ووقت‪ ،‬وفي هذا العصر ‪ -‬عصر هذه‬ ‫الصحوة المباركة‪ -‬نحن أحوج ما نكون إلى دور المرأة‪ ،‬ذلك أن أمام الصحوة تحدياتٍ كبيرةً‪،‬‬ ‫وآماالً طموحةً‪ ،‬وتطلعاتٍ عاليةً‪ ،‬ال يمكن أن تتم بجهد الرجال وحدهم‪ ،‬وال يمكن أبداً أن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫نستغني عن دور المرأة وجهدها‪ .‬الن المرأة هي المجتمع كله‪ ،‬فهي األم والزوجة واألخت‬ ‫والبنت‪ ،‬وهي مربية األجيال‪ ،‬ومنجبة الرجال‪ ،‬وصانعة األبطال‪ .‬ولذلک نقترح أن تتسلح‬ ‫النسوان بسالح العلم والمعرفة كمايلي‪:‬‬ ‫‪ .1‬دور المدرسة التى يقع على عاتقها مسئولية كبيرة ويتم ذلك من خالل تطوير المناهج بما‬ ‫يتالئم مع متطلبات العصر من تكنولوجيا‪ ،‬إضافة الى دور الجامعات‪ .‬البدّ أن تكون صرح‬ ‫علمي كبير يحدد فيه الشاب والشابة‪ ،‬ماذا يريد؟‬ ‫‪ .2‬تشجيع المواقع النسائية المتخصصة على االنترنت‪ :‬فال أحد ينكِر ما للإنترنت‬ ‫اليوم من تأثير في توجيه مستخدميه إما في الخير أو الشر‪ ،‬وقد فرضت هذه الشبكة‬ ‫نفسها على الواقع‪ ،‬وقد وقع أعداد من النساء في حبائل الشيطان عن طريق‬ ‫اإلنترنت‪ ،‬إما بالدخول على المواقع السيئة ومواقع الفحش‪ ،‬أو باالتصال والمحادثة‬ ‫‪62‬‬

‫مع شباب متهور يصطاد في الماء العكر عن طريق غرف المحادثة‪ ،‬فكان ال بد من‬


‫تخليص المرأة من هذا المستنقع اآلسن بإحكام الرقابة من ولي األمر في المنـزل‬ ‫بوضع الجهاز في مكان عام ينظر إليه الجميع‪ ،‬ومنع األجهزة الخاصة بالغرف‪.‬‬ ‫‪ .3‬ازدياد مراكز تحفيظ القرآن الكريم النسائية‪ :‬هذه المدارس الصباحية والمسائية‪ ،‬والتي بدأت‬ ‫تنتشر وبحمد اهلل‪ ،‬أصبحت تستوعب أعداداً من األمهات وربات البيوت ممن لديهنّ أوقات‬ ‫فراغ ال يدرين كيف يقضينها‪ ،‬فبدل جلسات الضحى والذهاب للأسواق لغير حاجة‪ ،‬أو النوم إلى‬ ‫قبيل الظهر‪ ،‬فإن من وسائل إصالح وضع المرأة إشراكها في إحدى هذه المدارس‪.‬‬ ‫فيها إشغال لوقتها‪ ،‬وتفريغ لطاقاتها‪ ،‬وتنمية لمواهبها‪ ،‬كم من زوجة أو فتاة كان يظنّ زوجها أو‬ ‫أبوها أنها محدودة القدرات والمواهب‪ ،‬فلمّا التحقت بهذه المدارس المباركة وإذا بتلك المرأة أو‬ ‫الفتاة طاقات تتفجر‪ ،‬ومواهب تتفتق في عدد من المجاالت نفع اهلل بها‪ ،‬وهدى على يديها‬ ‫أخوات من أقرانها‪.‬‬ ‫‪ .4‬دورات تربوية‪ :‬تسهم في فهم رسالة هذا الدين الفهم الصحيح‪ ،‬وأن مهمتنا ال تقف عند‬ ‫البالغ وتغيير األفكار فقط‪ ،‬بل تتجاوز ذلك إلى مساعدة الناس على أن يغيّروا من سلوكهم‪،‬‬ ‫لنا حتى تكون لدينا أسس تربوية صحيحة نتعامل بها مع الناس‪ ،‬وسيرة المصطفى (صلى اهلل‬ ‫عليه وآله وسلم) وكيفية تعامله هي المنهج للتربية والمنبع الذي ال ينضب‪.‬‬ ‫‪ .5‬دورات دعوية‪ :‬يُتناول فيها مستجدات الساحة وما يجب علينا إدخاله وإدراجه ضمن‬ ‫مناهجنا اإلسالمية‪ ،‬وطرح الحلول لبعض مشكالتنا الدعوية‪ ،‬ووضع جداول زمنية لتوسيع‬ ‫نطاقات الخطاب مع مختلف شرائح المجتمع‪ ،‬ودراسة األفكار والمقترحات الجديدة‪.‬‬ ‫‪ .9‬ال يخلو الحي من بعض المثقفات‪ :‬وهؤالء يمكن االستفادة منهنّ في أنشطة الحي‪ ،‬كأن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ويتغلبوا على مشكالتهم‪ ،‬وأن يتخطوا جميع العقبات من المجتمع والنفس‪ ،‬وذلك لن يتسنى‬

‫تكون طبيبة مسلمة صالحة فيُجمع لها نساء الحي في إحدى البيوت وتقدم لهنّ بعض‬ ‫األمور الطبية المناسبة للأسرة‪ ،‬أو يتم إعطاء رقم هاتفها بعد التنسيق معها‪ ،‬فتتصل بها‬ ‫األمهات ألخذ االستشارات الطبية وهكذا‪ ،‬ولو كان في الحي عدد من المثقفات فيمكن‬ ‫عمل برنامج خاص لهنّ يتناسب مع تعليمهنّ‪.‬‬

‫‪63‬‬


‫ينبغي لنشاط الحي النسوي أن يركز على ربات البيوت ممن لم يكتب لهنّ حظ في‬ ‫التعليم‪ ،‬فليس ربات البيوت للغسيل والكي والطبخ فقط‪ ،‬بل دورهنّ أعظم من ذلك‪،‬‬ ‫فينبغي االرتقاء بربات البيوت من خالل تقديم دورات مناسبة لهنّ‪ ،‬وتوعيتهنّ في كيفية‬ ‫التعامل مع أعمار األطفال المختلفة‪ ،‬وتعويدهنّ على المواظبة على سماع إذاعة القرآن‬ ‫الكريم أثناء عملها اليومي‪ ،‬وحثهنّ على عدم ترك األوالد للخادمات‪ ،‬وإشعارهنّ بأنهنّ‬ ‫عناصر فعّالة في المجتمع ‪-‬وهنّ كذلك‪ -‬وأنه يقع على كاهلهنّ الشيء الكثير‪ ،‬فال يقل دور‬ ‫ربات البيوت عن دور أي امرأة عاملة فهي مربية األجيال وأم الرجال فدورها عظيم‬ ‫ورسالتها كبيرة في غرس القيم والعقيدة والتربية والتعليم بالحنان والعطف والحزم‬ ‫والضبط وعدم ترك هذه المسؤولية للأم البديلة "الخادمة"‪.‬‬ ‫‪ .1‬على الدعاة وطلبة العلم التعاون مع مكاتب الدعوة‪ ،‬والذهاب للبنات في أماكنهنّ في‬ ‫المدارس والكليات والمعاهد‪ ،‬وال يكفي التحدث في مواضيع المرأة في المسجد‪ ،‬ولو أخذ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الشيخ معه بعض األشرطة وقام بتوزيعها بعد الكلمة واإلجابة على األسئلة فهذا أكمل‪.‬‬ ‫‪ .8‬خطباء المساجد لهم دور كبير وعليهم مسؤولية عظيمة من خالل تخصيص‬ ‫خطب تعالج قضايا المرأة ومشكالتها‪ ،‬وال بأس من طرح سلسة من الخطب أحياناً‬ ‫تعالج قضايا المرأة واهتماماتها‪ ،‬إضافة إلى حث الخطباء المتميزين على تسجيل‬ ‫الخطب التي تعالج قضايا المرأة ليصل إليهنّ‪ ،‬ولو طوّر الخطيب نفسه وقام بنقل‬ ‫الخطب عبر الشبكة كي تستمع المرأة وهي في بيتها فهذا أكمل وأحسن‪.‬‬ ‫‪ .6‬إقامة ملتقى سنوي على مستوى المنطقة تجتمع فيه الداعيات والعامالت في الحقل‬ ‫الدعوي من كافة القطاعات (المدارس النسائية والمراكز والجمعيات والمدرّسات)‪،‬‬ ‫لتبادل الخبرات واألفكار ومحاولة إيجاد الحلول لبعض المشاكل الدعوية القائمة‪.‬‬ ‫‪ .14‬بالنسبة للمدارس النسائية والجمعيات الخيرية والمراكز الصيفية واجتماعات‬ ‫‪64‬‬

‫الحي وغيرها من التجمعات التي يتوالها مجموعة من األخوات‪ ،‬يحرص على‬ ‫االستفادة من جميع الطاقات‪ ،‬وتجديد الدماء كلما توفر ذلك‪.‬‬


‫المصادر‬ ‫ القرآن الكريم‪.‬‬‫ ابن االثير‪ ،‬علي بن محمد بن عبد الكريم بن عبد الواحد الشيباني الجزري‪ ،‬أسد‬‫الغابة في معرفة الصحابة‪ ،‬طبع بيروت‪.‬‬ ‫ امير شاهي‪ ،‬ذو الفقار‪ 1314(،‬ش) الكتاب االخضر التونسي‪ ،‬مكتب الدراسات‬‫السياسية والدولية‪ ،‬طهران‪. ،‬وزارة الخارجية‪.‬‬ ‫ درويش‪ ،‬هدى‪ ،‬بحث دور جامعة المستقبل في توجيه خطاب ديني موحد‪ ،‬المؤتمر السنوي‬‫العاشر لمركز تطوير التعليم الجامعي‪ ،‬جامعة عين شمس‪ 28 -21 ،‬ديسمبر ‪2443‬م‪.‬‬ ‫ روحاني‪ ،‬سيد حميد‪ ،‬نهضة األمام الخميني‪ ،‬طهران‪ ،‬مطبوعات الكوثر‪ ،‬مجموعة‬‫خطابات سماحة اإلمام (قدس سره)‬ ‫ زارعي نجاد‪ ،‬غالم حسين‪1388(،‬ش)‪ .‬استعمار ما بعد الحداثة‪ ،‬مجموعة مقاالت‬‫مؤتمر استعمار ما بعد الحداثة‪ ،‬قم‪ ،‬مؤسسة التعليم و البحث‬ ‫طهران‪ ،‬مجموعة مقاالت القمة الرابعة لعلماء الجغرافية في العالم اإلسالمي‪.‬‬ ‫ زرقاني‪ ،‬سيد هادي‪ ،‬دبيري‪ ،‬سيد علي أكبر‪1388(،‬ش)الفرص الجيو سياسية للعالم‬‫اإلسالمي‪ ،‬طهران‪ ،‬مجموعة مقاالت القمة الرابعة لعلماء الجغرافية في العالم اإلسالمي‪.‬‬ ‫ سعيد بابي‪1316(،‬ش) المخاوف االساسية عند مؤيدي الفكر االوربي وظهور التيار‬‫االسالمي‪ ،‬ترجمة غالمرضا جمشيدي ها وموسى عنبري‪ ،‬طهران‪ ،‬جامعة طهران‪،‬‬ ‫‪ -‬محمد عقل‪1683( ،‬م) نظام األسرة في اإلسالم‪ :‬مطبعة الشرق‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -‬زرقاني‪ ،‬سيد هادي‪ ،‬دبيري‪ ،‬سيد علي أكبر‪ ،‬الفرص الجيوسياسية للعالم اإلسالمي‪،‬‬

‫ مصطفى مراد‪ ،‬قصص التابعين دار الفجر للتراث القاهرة‪.‬‬‫ معموري‪ ،‬طاهرة‪ ،‬جامعة الزيتونية‪ ،‬ترجمة زهرا خسروي‪ ،‬طهران امير كبير‪،‬‬‫‪ 1318‬الطبعة االولى‪.‬‬

‫‪65‬‬


‫ مكتب التخطيط والخدمات التعليمية لوزارة الخارجية‪ 1313(،‬ش) االحزاب‬‫السياسية في مصر‪ ،‬طهران‪ ،‬وزارت الخارجية‪.‬‬ ‫‪.‬مركز االستشارات والبحوث‪1388 (،‬ش) مواجهة النظام الحكومي واالحزاب‬‫السياسية في تونس‪ ،‬ترجمة ابو الفضل تقي بور وصغرى روستايي‪،‬طهران‪ ،‬انديشه‬ ‫سازان نور‪.‬‬ ‫المجالت‬ ‫ حافظيان‪ ،‬محمد حسين‪ 1319( ،‬ش) تطلعات الشرق األوسط في العقد القادم‪،‬‬‫مجلة المعرفة‪ ،‬طهران‪ ،‬العدد ‪.28‬‬ ‫المقابلة الصحفية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مقابلة صحفية مع السيد حسين فضل اهلل في "مجلة الطاهرة حزيران‪،2442/‬‬

‫‪66‬‬

‫العدد‪135:‬حوار‪ :‬عماد الهلالي ـ بيروت‪.‬‬ ‫المواقع اإللكترونية‬ ‫‪http://islamtoday.net/nawafeth/artshow-45-7085.htm‬‬ ‫‪www.hiramagazine.com/archives_show.php?ID=36&ISSUE=2‬‬ ‫‪www.somaliatoday.net/port/2010-01-04-21-40-35/2-2010-01-04-21-38‬‬‫‪42/1651-2010-11-24-12-13-09.html‬‬


‫نقاط الضعف و التهديدات التي تواجهها النساء‬ ‫في مشروع الصحوة اإلسالمية‬ ‫!‬

‫المقدمه‬

‫عفاف هبانى‬

‫‪1‬‬

‫نزل هذا القرآن في القرن السابع الميالدي و آمن به اثنان رغم الكفر و الفجور و‬ ‫العصيان السائد ازداد المؤمنون من ذلك التاريخ ‪ ،‬في هذا القرن الحادي و العشرين‬ ‫و لما ذالت أعداد المسلمين في تزايد مستمر و لم تتنـاقص ابـداً مـن ذلـك التـاريخ‬ ‫بالرغم من الفتن و المؤامرات و الحروب‪ ،‬و بالرغم من التحـرر و اإلباحيـة الجنسـية‬ ‫اإلنحالل األسري الذي ساد كل العالم ‪ ،‬ما زال المؤمنون يـزدادون عـدداً و يـزدادون‬ ‫فيهم انتشاراً و ها هم يدخلون أروبا و يهددون الكفر و الفسوق و العصـيان فـي عقـر‬ ‫داره مهما كثر التأمر و التآلب و األمـوال التـي سـوف فـي محاربـة اإلسـالم و إفسـاد‬ ‫اإل سالمية من محتواها ‪،‬أما الحروب فهي ال تخدم اإلسالم و لـيس مـن أجـل محاربـة‬ ‫اإلسالم أو مجابهته فهي حروب اصلتها ظروف سياسية و اقتصادية يعلمهـا الجميـع ‪،‬‬ ‫و لكن فرضها يزيد المسلمين ايمانا و تمسك ًا بإيمانهم‪.‬‬ ‫نتحدث في هذا الموضوع عن بعض المتغيرات التي تمثل نقاط ضعف في في‬ ‫النهضة اإلسالمية و بالتأكيد فإن نقاط الضعف كثيرة و لكن اقتصر بعض منها‪:‬‬ ‫‪ .9‬قضايا ايمانية و عقائدية‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫شعوبه ‪ ،‬فعلى المسلمين اإلستعداد الفكري لمواجهة اضعاف اإلسـالم و تفريـغ القـيم‬

‫‪ 91‬إستشاري نساء و توليد _وزارة الصحة والية الخرطوم‬

‫دكتوراة قي النساء و التوليد جامعة الخرطوم ‪8115‬‬

‫بكلريوس طب و جراحة جامعة الخرطوم ‪9119‬‬

‫و لها بعض األبحاث العلمية المنشورة _ كما تم نشر بعض المقاالت اإلجتماعية في الصحف‬

‫‪67‬‬


‫‪ .8‬قضايا تهم المرأة مثل ‪ :‬الزواج _ االباحية الجنسية _ الزي او الملبس _ انتشار‬ ‫العزوبية و العزوف عن الزواج ‪.‬‬ ‫‪ .3‬تفاعل الشباب المسلم مع المستجدات العلمية‬ ‫‪ .4‬تفاعل الشباب المسلم مع الصراع السياسي و الخالف في العالم االسالمي‬ ‫‪ .1‬التحدیات اإلیمانیة و العقائدیة ‪:‬‬ ‫اإلسالم أساسه اإليمان باهلل رباً و بمحمد صـلي اهلل عليـه و سـلم نبيـاً و رسـوالً ‪.‬‬ ‫واإليمان هو ما وقر في القلب و صدقه القول واتبعه الفعـل و كـل سـائر العبـادات و‬ ‫المعامالت ‪ ,‬و األداب اإلسالمية تتطلب اإليمان باهلل و كل التزام بـالحالل أو الحـرام‬ ‫يسبقه اإليمان باهلل وباليوم األخـر و بالكتـب السـماوية و بالرسـل و اإليمـان بالقـدر‬ ‫خيره و شره ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و من اكبر التحديات في العالم المعاصر ‪ ,‬الذي بلغ التطور العلمي فيه افـاق بعيـدة‬ ‫وتطورت تبعاً لذلك حياة اإلنسان وسلوكه ‪ ,‬هذا العلـم الحـديث يتجاهـل الغيبيـات‬ ‫ويقوم على األداة و البراهين و التجارب المشهودة و يتجاهل المعتقدات مهما كانـت‬ ‫و كل الغيبيات في محل الشك و هذا هو التحـدي األكبـر للإيمـان و اإلسـالم و لكـن‬ ‫نقول أن اإليمان هو إدراك للمعنى و تمييز تخصصت به مناطق معينة في دماغ البشر‬ ‫فمثالً العين تنظر وترسل الصورة إلى مناطق معينة في الدماغ ولكن تحليـل الصـورة‬ ‫و فهم معناها و ربطه بخبرة اإلنسان البصرية و مركز الذاكرة هي التي تجعل للصـورة‬ ‫معنى ومدلول و هذا هو اإلدراك ‪ ,‬فاإليمان هو إدراك وفهـم و ترجمـة لواقـع اإلنسـان‬ ‫بحواسه الدنيوية تترجم الى إيمان عميق وإدراك للغيب و تقبل معنى الغيب من غيـر‬ ‫علم بتفاصيله ‪.‬‬ ‫‪68‬‬


‫دور األمة اإلسالمية هنا أن تنمـي هـذا اإلدراك وتغرسـه منـذ الصـغر و منـذ النشـأة‬ ‫األولى للأطفال لكي تربط إدراك الطفل باإليمان و تقي الفرد مـن الشـعور بـالكفر و‬ ‫اإللحاد و التمرد علي الواقع اإليماني‪.‬‬ ‫أن العلم الحديث الذي يتجاهل الغيب هو نفسه كان جزءاً من الغيب حتى عصور قريبة فمـا‬ ‫كان مجهوالً و غيباً أصبح واقعاً ملموساً اليوم مثال لذلك الثورة في عالم اإلتصاالت و التواصـل‬ ‫و إختصار عامل الزمن في التنقل كلها كانت في عالم الغيب كما هو الحال في حادثة اإلسـراء و‬ ‫المعراج ‪ ,‬التطور البشري و العام أدى إلـى فهـم وإدراك و تسـخير و سـائل تواصـل أصـبحت‬ ‫متاحة للجميع فالعقل البشري أصبح مؤهل إلدراك أحوال لم تكن معروفة من قبل أي في علم‬ ‫الغيب و أصبحت اليوم معلومات مثبتة مسخرة للإنسان ‪ ,‬فالعلم الحديث يدعم اإليمـان هنـا و‬ ‫يؤكد أن إدراك ما ال تراه العين االن ال يعني انه ال وجود له و هذه الحجة تزيد اإليمان ‪.‬‬ ‫مثال اخر للذي كان غيباً و أصبح معلوماً علم مافي األرحام فالتطور الطبي فهم الكثير حتى‬ ‫امكن التحكم في نوع المولود مثالً و أمكن إنتاج مولود أحادي األب ( اإلستنساخ ) هذا يقـرب‬ ‫دنيوياً " و هذا يعمق مفهوم اإليمان و له مردود إيماني و الشاهد على ذلك إزدياد عدد المقبلين‬ ‫على اإليمان و التدين من المسلمين في اوساط العلماء و حملة الشهادات العليـا ‪ ,‬بـل قيـادتهم‬ ‫للصحوة اإلسالمية حتى الذين عاشوا في المجتمعات الغربية و تشربوا بثقافتها ‪.‬‬ ‫‪ .2‬التحدي الثاني الذي هو خاص بالمرأة ولکن بالطبع‬ ‫هوخاص بکل المجتمع اإلسالمي ‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فكرة والدة السيد المسيح ابن مريم من دون أب " فما كان في فهمه غيبا مسلماً به أصبح علمـاً‬

‫ففي العصر الحديث صار مظهر المرأة و الترويج للأنوثة و إظهار المفاتن هو‬ ‫جزء ال يتجزء من اإلعالم و التالويج للبضائع و األعمال و هذا يتناقض تماماً مع‬ ‫الفهوم اإلسالمي ‪.‬‬

‫‪69‬‬


‫" وال تبرجن تبرج الجاهاية األولى "‬ ‫"فال تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض "‬ ‫" و قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن و ال‬ ‫يبدين زينتهن إال ما ظهر و ليضربن بخمرهن على جيوبهن ‪".....‬‬ ‫فالمفهوم اإلسالمي واضح في عدم إبداء مفاتن المرأة‬ ‫والترويج للمرأة األنثي _و إختزال مفهوم المرأة في األنثى فقط‬ ‫بل ان االسالم شجع المرأة على الخوض في جميع مجاالت الحياة‬ ‫من غير محادثة الغرائز اإلنسانية ‪.‬‬ ‫" يأيها الناس إنا خاقناكم من ذكر و أنثى و جعاناكم شعوباً و‬ ‫قبائل لتعارفوا أن أكرمكم عند اهلل أتقاكم أن اهلل عليمُ خبير "‬ ‫" يأيها النبي قل ألزواجك و بناتك و نساء المؤمنين يدنين عليهن من جالبيـبهن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ذلك ادنى أن يعرفن فال يؤذين و كان اهلل غفوراً رحيمـاً " أن مسـئولية المـرأة تجـاه‬ ‫نفسها تماثل مسئولية الرجل تجاه نفسه ‪ -‬وهي لها ذمة شخصية فهي لـم تخلـق لكـي‬ ‫تدعم أحد او تسخر ألحد ‪ -‬فأن أصـلحت صـلح عملهـا و أن أجرمـت تعاقـب مثـل‬ ‫الرجل تماماً ‪ ,‬فـان قتلـت تقتـل و إن سـرقت تقطـع يـدها فهـي لهـا ذمـة مجزيـة و‬ ‫مسؤولية فردية تجاه الفرد و المجتمع ‪ .‬و على المرأة أن تفهم ذلـك و يجـب تربيتهـا‬ ‫على أساس مساو للرجل ‪.‬‬ ‫فالرجل ال يهتم للجانب الذكوري فيـه وال يـتم إسـتدراجه مـن قبـل الحمـالت‬ ‫التجارية للترويج لجسده أمام المرأة فهو يفهم دوره تماماً‪ ,‬فعلى المرأة أيضاً أن تفهم‬ ‫دورها تماماً وال تروج للمرأة األنثى في شكلها و ملبسـها ‪ ,‬وهـذا التـرويج هـو الـذي‬ ‫يتناقض مع مبادئ األسالم و تعاليمه في ما عدا ذلك األبواب مفتوحـة لجميـع أنـواع‬ ‫‪71‬‬

‫األعمال لفعل الخير و العمل في الدنيا و األخـرة ‪ ,‬وكـل األعمـال مباحـة مـن إماطـة‬ ‫األذى عن الطريق و حتى الجهاد في سبيل اهلل بالنفس و المال دون حظر أو قيد ‪.‬‬


‫في اإلستفادة من التعليم و العلم الحديث كالرجل تماماً فهي تختـار مـا يناسـبها‬ ‫في العلم و العمل دون أن يفرض عليها مجاالت معينة او تحجب منها فـرض معينـة‬ ‫فهي التي تختار ما يناسبها ‪.‬‬ ‫‪ .3‬التحدي الثالث هو زي المرأة أو ملبسها ‪:‬‬ ‫في شكله و ألوانه و طريقته ‪ ,‬هل هو عبادة أم حد يجب األلتزام به ؟ هل تسـتحق‬ ‫العقاب الشرعي إذا لم تلتزم به ؟و ما هو الحد األدنى من الحجاب الشـرعي؟ ‪ ,‬ولعـل‬ ‫موضوع زي المرأة قد شغل العالم الشرقي و الغربي ‪ ,‬فالمجتمع الشرقي يهمل عـورة‬ ‫الرجل و يغلظ عورة المرأة ‪ .‬فمثالً لبس بعض المالبس كالجلباب تظهر عورة الرجل‬ ‫تماماً و لكن حتى األن يتم التغاضي عن ذلك تماماً ولم يسبق أن قـام أحـد بأنتقـاد الرجـال‬ ‫في مالبسهم غيـر المحتشـمة و ال يتحـدث عـن ذلـك أحـد ‪ ,‬ولكـن إعتـادت المجتمعـات‬ ‫الشرقية المسلمة على تجريم المرأة في لبسها و شكلها و كثـر الحـديث مـا بـين متطـرف و‬ ‫التطرف الغربي ‪ ,‬فإذا كانت بعض الدول اإلسالمية تفرض النقاب ( تغطية الوجه ) فـأن بعـد‬ ‫الدول الغربية تمنع النقاب و الحجاب و تجرم صاحبته ‪.‬‬ ‫أن زي المرأة المسلمة هـو أحـد التعـاليم اإلسـالمية و التهـذيب اإلسـالمي لمنـع‬ ‫اإلنفالت األخالقي و اإلباحية و لكن هل يصبح هـو عنـوان للمـرأة المسـلمة ؟ وهـل‬ ‫يمكن اإلتفاق على الحد األدنى من الزي الشرعي المقبول؟ وهل يتدخل القانون لفـرض‬ ‫شكل زي معين ؟ وهل يعرض عدم األلتزام بالحجاب المـرأة للمسـؤولية القانونيـة ؟‪ ,‬و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫متشدد و مخفف و تجريم المـرأة فـي لبسـها عـدوى إنتقلـت مـن التطـرف اإلسـالمي إلـى‬

‫هل يتم معاملة الرجل بنفس الطريقة في الزي ؟ ‪.‬‬ ‫على والة األمر من المسلمين أن يتعاملوا بمسوؤلية كبيرة في موضوع الزي من غيـر‬ ‫إفراط او تفريط وكذلك عليهم أن يتجنبوا حصر األسالم في المرأة في زيها و عليهم عـدم‬ ‫جرها للإفتتان بالزي و تجاهل األعمال اإلسالمية األخرى ‪.‬‬

‫‪71‬‬


‫‪ .4‬األباحیة الجنسیة ‪:‬‬ ‫إحــدى المعضــالت التــي تواجــه المــرأة المســلمة و الشــباب فــي عصــر‬ ‫العولمة محاولـة نشـر األفكـار األباحيـة و تعويـد المجتمـع علـى ذلـك مـن خـالل و‬ ‫ســائل األعــالم المختلفــة فــي شــكل أفــالم و مسلســالت جاذبــة تــروج األعتيــاد‬ ‫علــى التعامــل مــع الجــنس بأعتبــاره ضــرورات يوميــة إعتياديــة تــتم بالتراضــي‬ ‫هــذا الســلوك مــؤثر فــي صــغار الســن و المــراهقين ‪,‬و مــن الواضــح أن تــأثر‬ ‫الشــباب الــذكور أكثــر فنجــد المخادنــة و الزنــا و اللجــوء للــدول األجنبيــة لتلبيــة‬ ‫الرغبات و إضعاف العامل الديني فيها ‪.‬‬ ‫المالحظ إلتزام الشابات األخالقي أكثر من الشباب ألن تربية المجتمع تجـاه زنـا‬ ‫المرأة تربية صارمة و دور المجتمع و األعراف كبير في منع الفتيات من األنزالق فـي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫هوة اإلباحية الغربية ‪ .‬ولكن هل يظل الحال كذلك في االجيال القادمة‪ .‬لكي نتجنـب‬ ‫ذلك على المجتمعات المسلمة نشر العلم و الثقافة بين الفتيات و تعزيز ثقتهم بأنفسـهم‬ ‫و التعامل معهم بندية مع الرجال وخلق عالقات بين الجنسبن تقوم على التنافس فـي إطـار‬ ‫العلم و العمل كالزمالة الدراسـية و المهنيـة ‪ ,‬وتكـون العالقـات أبعـد مـن الصـورة الغربيـة‬ ‫للتعارف ‪.‬‬ ‫على المجتمعات المسلمة تقليل اإلختالط في سن المراهقة ولكن تشجيع اإلختالط‬ ‫في الجامعات و مجاالت العمل مع تجنب الخلوة و التقارب الجسدي ‪.‬‬ ‫‪ .5‬إنتشار العزوبیة ‪:‬‬ ‫في أوساط النساء و الرجال ألسباب إقتصادية غالباً في الدول اإلسالمية الغنية‬ ‫‪72‬‬

‫( غالء المهور ) أو الفقيرة ( غالء المعيشة ) ‪ .‬أن أنتشار العزوبية أضر بالنساء أكثر من‬


‫الرجال نسبة إللتزام النساء بالعفة و عدم القدرة على اإلنجاب بعد سن معينة ‪ ,‬كذلك‬ ‫إزدياد أعداد المطلقات ألقى بظالله السالبة على المرأة ‪.‬‬ ‫على الدول اإلسالمية التعامل مع هذه المستجدات و ترغيب الشباب على‬ ‫الزواج بسهيل الدعم المالي للشباب و الشابات قبل أن نواجه بإنتشار المخادنة و‬ ‫المساكنة في األجيال القادمة ‪.‬‬

‫‪ .6‬المرأة و المستجدات العلمیة و الطبیة ‪:‬‬ ‫كنقل النطف – حفظ األجنة – إيجار األرحام – الحمل من غير زنا – و األمهات‬

‫العازبات ‪ ,‬هذه المستجدات محتاجة إلى فهم علمي و فقهي لتحديد رأي الدين فيها ‪.‬‬ ‫‪ .7‬الصراع السیاسي فس العالم اإلسالمي ‪:‬‬ ‫الحــروب ‪ -‬و الواقــع السياســي المتشــرذم للعــالم اإلســالمي ‪ -‬مقاتلــة المســلمين‬ ‫لبعضهم – و اإلستقطاب السياسي ‪ .‬كلها نقاط سالبة في الصـحوة اإلسـالمية تضـعف ثقـة‬ ‫الشباب باإلسالم و تتهم اإلسالم إلثارة الفـتن و الصـراع و النعـرات بـين المسـلمين ‪ .‬أن‬ ‫مرتبطة بالمصالح اإلقليمية األخرى و و األسالم برئ من هذا الصـراع ‪ ,‬علـى الدبلوماسـية‬ ‫الشعبية اإللتـزام بالتعـاليم اإلسـالمية و محاولـة التواصـل بـين المسـلمين فـي الظـروف‬ ‫السياسية المختلفة و خلق اليات و التواصل لتعميـق مفهـوم " المسـلم للمسـلم كالبنيـان‬ ‫يشد بعضه بعضاً " ‪.‬‬ ‫المحصلة الكارثية للصراع في العالم السالمي هي ضعف الثقة في الفكـر اإلسـالمي و ضـعف‬ ‫نفوذه و محاولة تجنب الصراع بالجوء إلى العلمانية و ال دينية و اإلبتعاد عن الحلول اإلسالمية ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الصراع السياسي فـي العـالم اإلسـالمي هـو صـراع مصـالح سياسـية و إقتصـادية بحتـة و‬

‫االستنتاج ‪:‬‬

‫اتحديات الصحوة اإلسالمية كثيرة هذه بعض منها هنالـك مسـؤولية مـن الفـرد و‬ ‫األسرة و الدولة و فقهاء المسلمين في فهمها و إدراكها و وضع الحلول قبل حدوثها ‪.‬‬

‫‪73‬‬


‫دور ثقافة الحجاب و العفاف و الحياء و معنوية المرأة المسلمة‬ ‫في استمرار الصحوة اإلسالمية و الحفاظ على بنيتها‬ ‫!‬

‫الملخص‬

‫حسین حشمتى مواليى‬

‫‪1‬‬

‫مع أن انتصار الثورة اإلسالمية جاء معتمداً على همـم النسـاء و الرجـال و تحـت‬ ‫قيادة سماحة اإلمام الخميني ‪ ،‬إال أن دور المرأة في انطالق هذه الثورة قد اعتبر حتـى‬ ‫اآلن كعامل تحريك قوي للغاية ‪ .‬و يصـف اإلمـام الخمينـي فـي بعـض كلماتـه هـذا‬ ‫الدور الواعي بأنه كان إسهاماً كبيراً في النهضة ‪.‬‬ ‫و ينبغي ان اليفوتنا ان دور النساء في الصحوة و الثورات اإلسالمية لم يكن دوراً‬ ‫مستج د ًا ‪ ،‬بل يمكننا أن نشاهد هذا الدور للسـيدات علـى مـر التـاريخ ‪ ،‬مـن هـاجر إلـى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السيدة الزهراء (س) و زينب (س) إلى الدور الحساس الـذي كـان للسـيدات فـي الفتـرة‬ ‫المعاصرة من ثورة التبغ التي اطلقها الميـرزا الشـيرازي و نهضـة ثـوار الغابـات و الـدور‬ ‫الريادي الذي لعبته السيدات في دعم قيادة اإلمام الخميني في الثورة اإلسالمية ‪.‬‬ ‫و نفس هؤالء السيدات قـد أقمـن اليـوم نهضـة الصـحوة فـي أنحـاء العـالم مـع‬ ‫حجابهن المتقدم و يبدو أن الثورة اإلسالمية المستظهرة بريادة السـيدات المحجبـات‬ ‫قد أدخل الذعر في قلـوب الحكومـات االسـتعمارية إلـى درجـة أنهـا بـدأت تسـعى‬ ‫لمواجهة هذا الحجاب المتقدم الواعي على الرغم مما تدعيه من الحرية الفردية !‬ ‫و الشك ان النماذج التي تتأسى بها المرأة المسلمة الثورية في عصرنا هـذا هـي ‪:‬‬ ‫السـيدات هـاجر(س)‪ ،‬مـريم(س)‪ ،‬فاطمـه(س) و زينـب(س) و و األخريـات مـن‬ ‫السيدات العظيمات ‪ ،‬و لهذا السبب قد قام الستراتيجيون الغربيـون بتنظـيم بـرامج‬ ‫‪74‬‬

‫‪ - 1‬مدرس و أستاذ في الجامعة‬


‫معقدة لدفع النساء المسلمات إلى االنحراف مـن خـالل شـتى اآلليـات مـن العتـاد و‬ ‫البرمجيات ‪.‬‬ ‫و على الرغم من أنه يبدو ان نساءنا الصـاحيات الواعيـات يسـتطعن اجتيـاز العقبـات‬ ‫بسهولة ‪ ،‬لكنهن و بالنظر إلى تجارب السيدات العظيمات في تاريخ اإلسالم يجـب علـيهن‬ ‫الكشف فور ًا عن التحديات الناعمة التي قـد جـاءت إلـى السـاحة مـؤخر ًا تحـت تسـميات‬ ‫منافقة منها األنثوية اإلسالمية و أنواع العرفان الزائفة ‪ ،‬و القضاء عليها ‪.‬‬ ‫ان االتصاالت و العالقات اإللكترونية اليوم تعرض النساء و الرجال إلـى مخـاطر‬ ‫االنحــراف ‪ ،‬لكنهــا مــن شــأنها أن تعــزز دور الســيدات فــي الصــحوة اإلســالمية إذا‬ ‫استخدمناها بطريقة واعية ‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة‪:‬‬ ‫الصحوة اإلسالمية ‪ ،‬الحجاب المتقدم (القائم على الوعى) ‪ ،‬األنثويـة اإلسـالمية‬ ‫الحاسوبية‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫(الفيمينية اإلسالمية)‪ ،‬العرفان الزائـف‪ ،‬التحـديات بالعتـاد التحـديات بالبرمجيـات‬

‫‪75‬‬


‫المقدمة ‪:‬‬ ‫الشك ان السبب في حدوث الصحوة اإلسالمية هو الدور المتبادل للنساء و‬ ‫الرجال و معاضدتهم بشكل متبادل في تطوير و تحسين الظروف االجتماعية و‬ ‫السياسية وفق األطر و المعايير اإلسالمية العادلة ‪.‬‬ ‫و في األدب اإلسالمي ليس تفضيل الرجل على المرأة أو عكسه إال تفكيراً‬ ‫غيرصحيح الأساس له و يدل على عدم تمتع صاحبه ببعد النظر و يعتبر من صنع‬ ‫التمهيدات و المخططات االستعمارية الغربية ‪.‬‬ ‫في مثل هذه الحالة ‪ ،‬في الوقت الذي يتم فيه تحديد هدف المجتمع على‬ ‫اساس التقوى المتقدم و يحدث تغيير نفسي في المجتمع بفعل ظهور النساء و‬ ‫الرجال في اطار هذا الهدف ‪ ،‬يصبح هناك ظهور خارجي لنوع من الصحوة تجاه ثورة‬ ‫نامية ‪ ،‬و كما قال اهلل في كتابه الكريم ‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫"ان اهلل اليغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم "‬ ‫(القرآن الكريم‪ ،‬سورة الرعد ‪)99/95‬‬

‫و الينبغي ان نعتبر الفضل في هذا التغيير راجعاً إلى النساء فقط أو إلى‬ ‫الرجال فقط ‪ ،‬بل ان الحياة الطيبة التي تتحقق في أجواء الصحوة اإلسالمية‬ ‫متوقفة على همم الرجال و النساء معاً ‪ ،‬األمر الذي يمكن إثباته من خالل‬ ‫اآليات القرآنية ‪:‬‬ ‫مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ‬ ‫أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ‬ ‫القرآن الكريم‪،‬سورة النحل اآلية ‪19‬‬

‫و يمكننا االستدالل بان تمهيد األرضية لهذا التغييرعادة (من حيث‬

‫التسلسل الزمني و ليس من حيث مرتبة األهمية) هو التطور الذي يحصل لدى‬ ‫‪76‬‬

‫النساء ‪ ،‬و على أساس هذه النظرية ان اولى بوادر التغيير في تاريخ التطورات‬


‫االجتماعية قد بدأت من أحضان النساء ‪ ،‬و يعني ذلك أن التغيير في المرأة‬ ‫يكون بمثابة التطور في األساس الرئيسي للثمار النهائية أى ما يعبر عنه القرآن‬ ‫بلفظة " الحرث " و الذي يؤدي على الفور إلى ازدهار و تكامل النتاجات‬ ‫األخرى الثورية ‪.‬‬ ‫و فيما يتعلق بالشبه بين أرض الزرع (الحرث) و المرأة في القرآن الكريم‬ ‫‪ ،‬يمكن القول ان لفظة " الحرث " مصدر و بمعنى الزرع ‪ ،‬و تسمى األرض‬ ‫بالحرث باعتبار كونها خصبة و حية لتربية البذور و األغراس ‪ .‬ان المرأة هي‬ ‫محل تربية البذر اإلنساني‬

‫كما نقرأ في اآلية ‪ 223‬من سورة البقرة‪:‬‬

‫«نساءكم حرث لكم »(المصدر نفسه)‪ .‬و على هذا األساس ‪ ،‬المرأة مزرعة‬ ‫البشرية ‪ ،‬و ليس التكوين الجسدي للإنسان هو الذي يحدث منذ تبلوره في‬ ‫الرحم فحسب ‪ ،‬بل ان النمو الروحي للإنسان هو ايضاً يبدأ في رحم أمه‪.‬‬ ‫فينبغي أن نعتبر الحرث هنا مكان نفخ الروح اإللهية في اإلنسان من قبل ربه ‪،‬‬ ‫فبالتالي ‪ ،‬سوف اليبقى انسان واحد على الكرة األرضية لو حذفت المرأة من‬ ‫المجتمع‬

‫‪ ،‬فالحرث بمفهومه الواسع عبارة عن ركيزة أو قاعدة هوية‬

‫المجتمعات البشرية و جوهر الحياة البشرية ‪( .‬منصوری الريجانى‪.)8111،‬‬ ‫‪.‬و عليه ‪ ،‬فاألمر الذي من شأنه التأكيد على دور المرأة في بدء الصحوة‬ ‫للنمو ‪ ،‬هو بالطبع مظهر شخصيتها من خالل حجابها المتقدم أو الحجاب الواعي‬ ‫اإلسالمي ‪ ،‬ألن هذا التظاهر الناعم يثير منافذ التغيير على الفور و يضع المجتمع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فلوال المرأة النقطع اإلنسان و تكامله ‪ ،‬كما التنمو أية بذرة لوال الحرث ‪.‬‬

‫بأسره عرضة لتيار الصحوة ‪ .‬و ليس من شأن هذه البادرة لدى الرجال أن تعلن‬ ‫حدوث التطور في مجتمع علماني و منتم إلى الرفاهية و عديم المسؤولية بقدر‬ ‫ما يمكن أن تعلنه من حدوث التطور بظهورها لدى النساء ‪.‬‬

‫‪77‬‬


‫و مثلما يعتبر صوم سجين ما نوعاً من االحتجاج على ظروف السجن ‪،‬‬ ‫فحجاب المرأة في ممجتمع علماني بمثابة االعتراض على الوضعية المنفعلة‬ ‫ألسر البشر في قيود الغرائز ‪ ،‬و التغيير الشكلي لدى النساء يبشر بقدوم ظروف‬ ‫عادلة و متنامية من شأنها تحرير اإلنسام من هذه القيود ‪.‬‬ ‫و مع أخذ هذه العملية في االعتبار نالحظ أن القوى االستعمارية التي تدافع في‬ ‫ظاهر األمر عن الحريات الشخصية إلى حد حرية األفراد في ممارسة القمار و ارتداء‬ ‫األزياء الماجنة على المأل و تعاطي المخدرات و غيرها من األمور التي تخدم مصالحها‬ ‫الظالمة ‪ ،‬بينما حين يرتبط األمر بإشارب على رأس طالبة جامعية ‪ ،‬تقوم على الفور‬ ‫بوضع قانون على أعلى مستويات الحكم لمنع هذا الحجاب الشخصي على خالف‬ ‫دساتيرها ‪.‬‬ ‫و على هذا األساس ‪ ،‬ان النظرية القائلة بأن الحجاب المتقدم أو الحجاب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الواعي هو أولى البوادر المحركة في ظاهرة الصحوة اإلسالمية في المجتمعات ‪،‬‬ ‫فرضية مؤكدة نظراً إلى ما لقيته هذه الظاهرة من المواجهة المبكرة و‬ ‫غيرالمنطقية من ناحية قادة الغرب و وسائل اإلعالم الليبرالية ‪.‬‬ ‫وبشكل عام ‪ ،‬من بين المناهج المحددة من قبل أصحاب الرؤى في العلوم‬ ‫االجتماعية بخصوص دراسة الحجاب اإلسالمي المتقدم (الواعي) و دوره في‬ ‫الصحوة اإلسالمية ‪ ،‬يمكن اعتبار هذا البحث الحاضر من نوع البحوث المكتبية‬

‫و كذلك من نوع البحوث االستقصائية‪ . 1‬المجتمع النموذجي المختار في هذا‬

‫البحث عبارة عن نداءات و رسائل نشرتها وسائل اإلعالم الغربية حول حجاب‬ ‫المرأة طوال عقد من الزمن في الفترة من ‪9113‬حتى ‪ 8113‬و قد استخرجت‬

‫‪78‬‬

‫‪1 -Survey‬‬


‫البيانات ذات الصلة على أساس معطيات بحث السيدة الدكتورة سوسن‬ ‫صفاوردي (صفاوردی ‪.)8191 ،‬‬ ‫و تم إثبات فرضية بحثنا هذا باالستفادة من معطيات البحث المذكور و‬ ‫على أساس المنهج االستنتاجي مع العناية بشواهد تجربة ‪.‬‬ ‫دور المرأة التاریخي في الصحوة اإلسالمیة ‪:‬‬ ‫إذا نظرنا إلى تاريخ الصحوة البشرية ‪ ،‬لوجدنا أن التقوى األنثوي كان على‬ ‫الدوام عنصراً متالزماً اليمكن تجنبه في التطورات االجتماعية ‪ ،‬و يمكننا مشاهدة‬ ‫حضور و دعم العنصر النسائي منذ القدم في التاريخ و في ثورات األنبياء ‪.‬‬

‫‪ .1‬هاجر(س) أسوة في الصحوة‬

‫لقد تولت النساء تيار الصحوة على مر التاريخ مواكبات للرجال ‪ ،‬و على‬ ‫سبيل المثال يعتبر تقوى السيدة هاجر و صبرها الجميل في استمرار الصحوة‬ ‫اإلسالمية إلى درجة ان ماليين من المسلمين يؤكدون سبع مرات على هذا‬ ‫النموذج الباقي من هاجر في المسعى بين الصفا و المروة ‪.‬‬ ‫و على هذا األساس يمكن للنساء أن يكن قدوة للنساء و للرجال أيضاً ‪ ،‬و‬ ‫بهذا االعتبار يمكننا ان نتحدث عن كون هاجر قدوة الى جانب ابراهيم حسب‬ ‫الرؤية الدينية و القرآنية ‪ .‬جاء في سورة الممتحنة ‪:‬‬ ‫" قَدْ كانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِى إِبْراهِيمَ وَ الَّذِينَ مَعَهُ‪."...‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اإلسالمية إلى جانب النبي ابراهيم (ع) على قدر من األهمية في تاريخ الثورة‬

‫القرآن الكريم سورة الممتحنة اآلية ‪4‬‬

‫كون السيدة هاجر قدوة بالنظر إلى التأسي بما فعلته في الحج من‬ ‫المصاديق البارزة ألصحاب النبي ابراهيم (ع) ‪ ،‬و النقطة ذات األهمية حسب‬ ‫نصوص القرآن الكريم ‪ ،‬كون هذه السيدة قدوة ليس للنساء المؤمنات و الرجال‬

‫‪79‬‬


‫المؤمنات فقط بل قدوة في السلوك ألولى العزم من الرسل الذين فعلوا دائماً‬ ‫على منوال ما فعلته هاجر في مناسك الحج ‪.‬‬ ‫فيما يتعلق بالسيدة هاجر بصفتها واضعة نموذج في الصحوة و من األمور المثيرة‬ ‫للنقاش و الجديرة بالتأمل في ثقافتنا الدينية أنه هل يمكن للنساء أيضاً أن يكن من‬ ‫أنبياء اهلل ؟ في الرد على هذا السؤال يمككنا القول انه كانت هناك نساء في األديان‬ ‫األخرى وصفن باألنبياء ‪ ،‬نساء مثل دبورة ‪ ،‬حلدة ‪ ،‬حنا ‪ ،‬مريم النبية أخت هارون‬ ‫و‪ ،...‬و من بين المفكرين اإلسالميين أيضاً من يؤيدون ثبوت النبؤءة لعدد من النساء‬ ‫‪ . .‬في هذه الرؤية ‪ ،‬تعد هاجر واحدة من نبيات اهلل (الى جانب آسية و أم موسى و‬ ‫سارة و مريم و ‪( .)....‬فهيم كرمانى‪ )9113 ،‬و (مبلغى آبادانى‪)9119،‬‬ ‫األمر المهم الذي يمكن اعتباره قدوة للنساء و الرجال في عظمة شأن هاجر‬ ‫يعود إلى نجاحها في االمتحانات اإللهية و الصبر و التوكل و االنتماء نحو اهلل ‪ ،‬و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يرتبط ذلك غالباً ما بأجواء مكة و مناسك الحج بلساننا العصري ‪ .‬تصرفات و‬ ‫سلوكيات هذه السيدة المتوكلة و الراضية بقضاء اهلل قد اتخذت أحياناً بعينها‬ ‫كنموذج يقتدى به في مناسك الحج ‪ ،‬و من هذا المنطلق ‪ ،‬وصفت الصفا و‬ ‫المروة كآية من آيات اهلل في القرآن الكريم ‪.‬‬ ‫إِنَّ الصفَا وَ الْمَرْوَةَ مِن شعَائرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْت أَوِ اعْتَمَرَ فَال جُنَاحَ عَلَيْهِ‬ ‫أَن يَطوَّف بِهِمَاوَ مَن تَطوَّعَ خَيراً فَإِنَّ اللَّهَ شاكِرٌ عَلِيمٌ‬ ‫( القرآن الكريم‪ -‬سورة البقرة ‪ ،‬اآلية ‪)932‬‬

‫النقطة المهمة التي يؤكد عليها في الثقافة الدينية و الشيعية في هذا الجزء من‬ ‫مناسك الحج هي ضرورة الهرولة في السعى بين الصفا و المروة ‪ ،‬و الفكرة التي من‬ ‫وراء ذلك حسب روايات متعددة هي تصحية المتكبرين الذين قد غمرهم سبات عميق‬

‫‪81‬‬

‫من الغفلة في أجواء استكبارية ‪.‬‬ ‫(تفسير نمونه‪،‬مجلد‪.)9‬‬


‫إن هاجر امرأة شابة بقيت وحيدة في صحارى مكة من أجل اهلل و رضيت بأمر اهلل ‪،‬‬ ‫حينما أجابها ابراهيم رداً على سؤالها (( لدى من تستودعنا ؟ )) قائالً ‪ :‬استودعكما ربي‬ ‫الذي أمرني أن آتي بكما إلى هنا و أترككما و ‪ " ....‬فرضيت بذلك قائلة ‪« :‬رَضِيتُ‬ ‫بِقَضاءاهلل وَ امْتَثَلْتُ الِأمْرِاهلل» (روض الجنان و ‪،‬مجلد‪ ،)8‬و ذلك لم يأت من دون‬ ‫سبب أن مدفنها يجب أن يكون قد وقع جنب مدفن األنبياء و األولياء ليطوف حوله‬ ‫الماليين أثناء عباداتهم و تبقى ذكراها خالدة في قلوب عشاق الحق ‪ .‬و نجد هنا قدوة‬ ‫نسائية بلغت أهميتها درجة أن أصبح سلوكها نموذجاً يحتذي به الرجال و النساء في‬ ‫الحج ‪ ،‬و يمكن اعتبار ذلك تأسياً بنموذج مستمر في الصحوة ‪.‬‬ ‫‪ .8‬آسية و مريم في نهضة موسى و عيسى ‪:‬‬ ‫فضالً عن السيدة هاجر بصفتها القدوة التي تدعو الناس إلى الصحوة دائماً‬ ‫في الحج ‪ ،‬هناك ايضاً نساء عظيمات في األدب اإلسالمي ‪ ،‬في عهد موسى (ع)‬ ‫و عيسى (ع) ‪ ،‬أكد عليهن القرآن الكريم كنماذج يحتذى بها في الصحوة ‪ .‬يقدم‬ ‫الصحوة من أمثال آسية زوجة فرعون التي حميت نبي زمانها و كانت أسوة في‬ ‫المقاومة و لم تكن تلتفت إلى شىء سوى رضا اهلل ‪.‬‬ ‫وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِى عِندَكَ بَيْتًا‬ ‫فِى الْجَنَّةِ وَنَجِّنِى مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِى مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ‬ ‫القرآن الكريم سورة تحريم اآلية‪11‬‬

‫و هناك ايضاً السيدة مريم (ع) التي يصفها القرآن بمصدقة كلمات اهلل و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫األدب اإلسالمي إلى المجتمع البشري شخصيات نسائية كبيرة كنماذج في‬

‫حامية ثورة عيسى (ع) ‪ ،‬و تعتبر من النماذج التي يحتذى بها في الدين‬ ‫اإلسالمي ‪ ،‬من النساء اللاتي يصفهن القرآن الكريم نماذج في العفة و العبادة و‬ ‫دعائم للصحوة ‪:‬‬

‫‪81‬‬


‫وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِى أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ‬ ‫بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ‬ ‫القرآن الكريم‪ ،‬سورة تحريم اآلية‪12‬‬

‫و يمكننا ان نجد هؤالء السيدات و مئات من الشخصيات النسائية في‬ ‫تاريخ اإلسالم لم تكن بأقل قدراً من الرجال بل كانت أفضل من كثير من‬ ‫الرجال ‪ ،‬و هذه هي الرسالة اإللهية بأن البشرية اعتبار اليتقيد بقيود االلتمييز‬ ‫على اساس من الجنس و العنصرية و لون البشرة ‪.‬‬ ‫و ظل دور النساء في التصحية و في دعم الرسالة الدينية قائماً بعد تحريف‬ ‫الديانات التوحيدية التي جاء بها ابراهيم و موسى و عيسى (ع) حين بزوغ فجر‬ ‫اإلسالم و إطالق دعوتها على يد خاتم المرسلين محمد بن عبداهلل (ص) و من ابرزهن‬ ‫السيدة خديجة (س)‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ .3‬خدیجة (س) مرآة الصحوة‬ ‫لقد كان لسيدة الحجاز الحكيمة دورها الحاسم و المصيري في صحوة‬ ‫الناس و تقدم الغسالم ‪ ،‬من نواح عدة ‪:‬‬ ‫لم تؤيد خديجة (س) قط المسار االنحرافي السائد آنذاك لمصلحة الترف و‬ ‫رفاهيتها الشخصية ‪ .‬إنها لم تكن متفائلة تجاه الظروف السوداء في عصرها و‬ ‫كا نت مختلفة عن أهل زمانها من حيث الرؤية و الشيم و السلوك ‪ ،‬و لذلك‬ ‫كانت مؤمنة بديانة سيدنا ابراهيم (س) و تفكر دائماً في تحرير الناس من‬ ‫سيطرة الظالمين و الجهلة و المشركين ‪ .‬و بعد ظهور اإلسالم و التأمل فيه‬ ‫اعتنقته بشجاعة مثيرة للإشادة ‪ ،‬و كان لذلك تاثيره في دعوة القلوب إلى اإلسالم‬ ‫نظراً إلى مكانة السيدة خديجة االخالقية و االقتصادية ‪.‬‬ ‫‪82‬‬


‫و كان الموقف الشجاع و الفاعل لخديجة (س) في دعم اإلسالم و الدفاع عن‬ ‫أمن الرسول (ص) وسط عاصفة الجهل ‪ ،‬خطوة أخرى شقت الطريق و وفرت‬ ‫الفرصة للنبي (ص) حتى يضع رسالته أمام أعين الجميع ‪.‬‬ ‫و كان ما قامت به خديجة من تمهيد االرضية المالية و السياسية و مشاركتها‬ ‫النبي (ص) في أصعب الظروف و تبشيره في مواجهة الضغوط و إزالة الحزن‬ ‫من قلبه ‪ ،‬خطوة أخرى لخديجة على هذا الطريق ‪.‬‬ ‫و الينكر دور السيدة خديجة عليها السالم كسند متين في الصحوة اإلسالمية‬ ‫في عصرها ‪ ،‬و لم تنل خديجة هذه القيمة و المكانة السامية لدى اهلل و رسوله‬ ‫لمجرد كونها زوجة الرسول (ص) و أم فاطمة (س) التي أذهب اهلل عنها الرجس‬ ‫أالمر الذي منحها القيمة لدى اهلل و رسوله ‪ ،‬بل انها كانت اول امرأة صدقت‬ ‫رسالة النبي و جعلها حبها الصافي هلل سبحانه و تعالى أن تصلي مع الرسول‬ ‫تسبيحاً و تمجيداً لخالقها ‪.‬‬ ‫مثل فاطمة الزهراء (ع) و زينب الكبرى (س) ‪ ،‬و في الوقت الذي كان فيه‬ ‫حجابهما مؤشراً على اعتقادهما بالتوحيد ‪ ،‬كان أمراً على اساس الوعى لم‬ ‫يمنعهما من التوعية و تصحية المسلمين تجاه االنحراف الذي كان يحدث عن‬ ‫مسار والية األمة ‪.‬‬ ‫‪ .4‬السیدة الزهراء (س) ‪ ،‬المصحیة الکبیرة‬ ‫تعتبر السيدة فاطمة الزهراء (س) نموذجاً لصحوة المرأة المسلمة ‪ ،‬فإضافة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و رفعت راي ة الدفاع عن اإلسالم بعد رحيل الرسول (ص) نساء عظيمات‬

‫إلى الدفاع عن أصالة الوالية و الكفاح الستيفاء حقوق الناس السياسية ‪ ،‬من‬ ‫خالل المشاركة في الحروب لتقديم الخدمات و كذلك من خالل غلقاء خطب‬ ‫متعددة ‪ ،‬تعد قدوة مهمة لفتح الطريق أمام والية الحقة مع االلتزام بالحجاب و‬ ‫الكرامة اإلنسانية و من خالل شرح و تبيين مواضع االنحراف ‪.‬‬

‫‪83‬‬


‫زینب الکبرى(س) أسوة في الحجاب الواعي‬ ‫من النماذج األخرى للنساء اللائي تألقن في سماء الصحوة اإلسالمية مع‬ ‫االلتزام بحجاب واع ‪ .‬انها عقيلة بني هاشم و بنت اميرالمؤمنين (ع) ‪ .‬و كان‬ ‫مطلبها الوحيد من األعداء بعد وقعة كربالء عدم االعتداء إلى حجاب زوجات و‬ ‫أخوات الشهداء ‪.‬‬ ‫و يمكننا تأكيد حركة الصحوة هذه من نواح اربع ‪:‬‬ ‫‪ ‬الحفاظ على الحجاب و كرامة األنوثة‬ ‫‪‬‬

‫فضح دعايات األعداء الكاذبة‬

‫‪ ‬شرح و تبيين طريق منهج الشهادة األحمر كسنة إسالمية‬ ‫‪ ‬عتاب و لوم الذين نقضوا ميثاقهم و خانوا (محالتى‪)9114،‬‬ ‫ان السلوک العقلي و اإلسالمي للسيدة زينب(س) تحت حجاب واع من شأنه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أن يعتبر ذروة النماذج عل ى مر تاريخ اإلسالم لتصحية النيام في ظل المذهب‬ ‫العلماني ‪ .‬و على هذا األساس نجد ان ظهور السيدة زينب على الساحة الصحوة هذه‬ ‫أفقدت نظام الظلم بريقه الزائف ‪ ،‬و كان من ثمار ذلك ثورات التوابين و الثائرين‬ ‫ألبي عبداهلل الحقاً ‪.‬‬ ‫يذكر المرحوم العالمة الطباطبائي في كتابه الميزان في التفسير فروقاً و‬ ‫يشير إلى خصيصتين انثويتين ‪ :‬األول – ان المرأة بمثابة الحرث لتكوين‬ ‫البشرية و هذه الخصيصة تميزها عن الرجل ‪ ،‬و الثاني – التأكيد على‬ ‫المسؤوليات االجتماعية و االختصاصية التي تنفرد بها المرأة ‪ ،‬و بعبارة اخرى‬ ‫يمكن القول ان وضع المسؤوليات كثيرة الخطورة على عاتق الرجل يأتي‬ ‫لتحصين مكانة المرأة السامية التي يتوقف عليها استمرار ساللة البشر ‪.‬‬ ‫‪84‬‬

‫الحجاب اإلسالمي أکثر مظاهر الصحوة تأثیراً في عالم الیوم‪:‬‬


‫مع انتصار الثورة اإلسالمية في ايران ‪ ،‬قد تحولت المرأة المحجبة في وقت‬ ‫قصير إلى أكبر رافعة لراية الغاية اإلسالمية في العالم ‪ .‬و قد اعتلت هذه الراية‬ ‫رغماً عن إرادة الدول العظمى الغربية في أرجاء العالم كعنصر اليمكن إنكاره ‪.‬‬ ‫و بالتأكيد ‪ ،‬أينما شوهدت المرأة المحجبة في عالمنا اليوم و قبل أن تكون‬ ‫محجبة تتسم بصفات طيبة أخرى تضمن بقاء هذه الراية خفاقة ‪ .‬و بصورة عامة‬ ‫‪ ،‬ان معظم األذكياء و النخبة في العالم اإلسالمي يعتبرون هذا الحجاب من نتاج‬ ‫الثورة اإلسالمية في ايران ‪ ،‬و يرون ان الهجمة الثقافية الغربية كانت قد تعمقت‬ ‫بين المسلمين و حتى الشيعة قبل الثورة اإلسالمية بحيث كان الحجاب على‬ ‫وشك النسيان ‪.‬‬ ‫و مع ا ألخذ في االعتبار وفرة وسائل اإلعالم الفاسدة التي تروج للفحشاء و‬ ‫المنكر ‪ ،‬يمكن القول ان الحجاب هو اإلعجاز الوحيد للدين الغسالمي و يمثل‬ ‫عمق معتقدات المسلمين ‪ .‬ان الحجاب بحد ذاته إعالن عن حرب مناهضة‬ ‫تجاه الحجاب من حيث انه زي سىء ‪ ،‬ل ألن الحجاب يؤثر تماماً في الحياة من‬ ‫حوله و ان المرأة المسلمة من خالل حجابها تحمل معها عشرات من الصفات و‬ ‫الميزات األخالقية الحميدة ‪ ،‬انها تلتزم بالعفة و الحياء والتقع كأداة تالعب بيد‬ ‫الشركات المنتجة الضخمة ‪ ،‬و التعرض نفسها على الرجال ‪ ،‬انها تتمتع برؤى‬ ‫اجتماعية و سياسية و اقتصادية و قومية تجاه احكام االسالم ‪ ......،‬و يعني‬ ‫ذلك كله تراجع االقتصاد الليبرالي و الرأسمالي و سقوط نظام الظلم و الزيف و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫للنظام السلطوي الغربي و أقطاب االستكبار في العالم ‪ ،‬و ليست المعارضات‬

‫السلطة ‪ ،‬و لهذا السبب يلقى الحجاب الهجوم في الغرب ألنه يقضي على جذور‬ ‫سلطة أقطاب االستكبار ‪( .‬خواجه پور‪.)2412 ،‬‬ ‫و السبب في ذلك واضح جداً ‪ ،‬ألن العديد من مناوئي اإلسالم في اوربا و‬ ‫امريكا يصفون الحجاب على انه جرس إنذار للحضار العلمانية الغربية في‬

‫‪85‬‬


‫مواجهة اإلسالم السياسي ‪ .‬ان هؤالء االشخاص الذين يرون مخططاتهم و‬ ‫أمنياتهم محبطة و زائلة بعد فشل محاوالت كمساعي آتاتورك في تركيا و رضا‬ ‫خان في ايران للقضاء على الحجاب ‪ ،‬بعد ما شهدوه من انتماء النساء في‬ ‫البلدان اإلسالمية و كذلك نزعة المرأة األوربية نحو الحجاب ‪ ،‬قد وضعوا ضمن‬ ‫أولوياتهم برامج منظمة لوضع القيود أمام الحجاب في المجتمعات الغربية ‪ ،‬و‬ ‫قد فعلت الدعايات الواسعة ضد الحجاب في الغرب بحيث يُنظر إلى المرأة‬ ‫المحجبة هناك بنظرة اتهامية أو حتى كتهديد محتمل و كامن ‪ ،‬و ترسم صورة‬ ‫النساء المسلمات في اوربا و امريكا‬

‫كنماذج للتمييز و ضحيات لحاالت‬

‫الزواج المرغم و العنف العائلي و جرائم الشرف ‪ ،‬بهدف الترويج للشعور‬ ‫بالخوف و الذعر تجاه اإلسالم ‪( .‬زاين جامين‪)8112 ،‬‬ ‫و بهذا الشكل قد أدت العملية الدعائية المنخطط لها مسبقاً ضد األقلية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المسلمة و ضد حجاب المرأة المسلمة في اوربا و امريكا إلى تشديد التوهم‬ ‫بوجود نية لدى المسلمين لتسخير اوربا ‪.‬‬ ‫و الحقيقة ان ما تنقله وسائل اإلعالم اليوم عن النساء المحجبات ضمن‬ ‫تيار الصحوة اإلسالمية قد حول الحجاب إلى كابوس ألقطاب االستثمار و‬ ‫الدول العظمى المدججة باألسلحة و المؤسسات العمالقة المالية و االقتصادية ‪.‬‬ ‫و الشك أن أقطاب السلطوية سوف يعمدون إلى المزيد من التصعيد في‬ ‫التعامل ضد الحجاب الواعي و المتقدم للمرأة المسلمة ‪ ،‬حيث إن التجربة قد‬ ‫أثبتت ان هذا الحجاب اإلسالمي المتقدم على اساس الوعي سوف يترك في‬ ‫نهاية المطاف تأثيره بشكل مباشر أو بصورة غيرمباشرة على الشعوب الغربية‬ ‫التي تنتمي إلى الحقيقة بحكم فطرتها ‪.‬‬ ‫‪86‬‬

‫ان حجاب المرأة المسلمة في المجتمعات العلمانية اليوم مثير للاستغراب‬ ‫إلى درجة أن الصحافي الفرنسي المشهور «تيري دوبومن» يكتب قائالً‪ « :‬منذ‬


‫أن بدأت بدراسة اإلسالم ‪ ،‬كان اعتناق النساء الفرنسيات للشريعة اإلساللمية‬ ‫أمراً مثيراً للاستغراب بالنسبة لي خاصة ان عدد الفرنسيات المعتنقات للإسالم‬ ‫بلغ مائة أألف امرأة ‪ ،‬فكنت أتساءل دائماً ‪ :‬كيف يعقل ان المرأة الفرنسية التي‬ ‫تجني بصفة تدريجية ثمار جهودها لعشرات السنين في مجال الحرية و تساوي‬ ‫الجنسين ‪ ،‬تقبل على دين يصفه الغربيون منتهكاً لحقوق المرأة ؟ » (خواجه‬ ‫پور‪)2412،‬‬ ‫و ضمن البحث نفسه ‪ ،‬تقول الفتاة الفرنسية آلما رداً على قول ابيها‬ ‫اليهودي عن إسالمها هي و اختها و ارتدائهما الحجاب اإلسالمي حيث كان قد‬ ‫قال ‪ « :‬ان اختيار البنتين هذا أمر يؤذيني ‪ ،‬انني اعتقد أن ذلك خطأ ‪ ،‬انه فهم‬ ‫الدنيا بطريقة سيئة ‪ .‬انني قلق جداً ‪ ،‬حيث انه اليمكن أن حياة المرأة في ظل‬ ‫اإلسالم تقودها إلى اإليمان بالذات ‪ » .‬تقول آلما رداً على والدها مصممة‪« :‬لما‬ ‫اخترنااإلسالم لو لم يمنحنا اإليمان بالذات‪( ».‬المصدر نفسه)‬ ‫الحجاب اإلسالمي لكنه ينتشر بشكل أسرع في كافة أرجاء العالم في تنامي‬ ‫الفت و سريع للغاية ‪(.‬عارف زين‪.)2444 ،‬‬ ‫ان دراسة أجريت حول رسائل و دعايات وسائل إعالم الدول الغربية‬ ‫المؤثرة (انجلترا ‪ ،‬امريكا ‪ ،‬المانيا ‪ ،‬السويد ‪ ،‬فرنسا) خالل العقد األخير حتى‬ ‫عام ‪2445‬م (صفاوردی‪ ، )2414 ،‬تشير الى ان هذه النداءات في الوقت الذي‬ ‫جاءت فيه منطلقة من توجه هجومي صوب الحجاب اإلسالمي ‪ ،‬تمثل نوعاً من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و على الرغم من المحاوالت الغربية و العلمانية في زرع الفتن إلحباط‬

‫الخوف و القلق تجاه رمز الصحوة اإلسالمية في البلدان المذكورة ‪ ،‬ويبدو ذلك‬ ‫لنا من خالل تصنيف هذه النداءات ‪.‬‬ ‫و حسب هذه الدراسة (الرسم البياني رقم ‪ )1‬تضمنت جميع نداءات وسائل‬ ‫اإلعالم نوعاً من النزعة الهجومية تجاه الحجاب و قد خلت من أى نزعة ارادية‬

‫‪87‬‬


‫أو ايجابية حول هذا الموضوع ‪ ،‬األمر الذي يدل على وجود حكم تقييمي مسبق‬ ‫بخصوص الحجاب و يمثل ذلك مدى القلق الذي تشعر به الحكومات الغربية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ازاء الصحوة اإلسالمية للمرأة في بلدانها ‪.‬‬

‫الرسم البياني رقم ‪ – 1‬نسبة األمور محل التأكيد في النداءات و الدعايات‬ ‫ذات العالقة بموضوع الحجاب في وسائل اإلعالم الغربية ‪( .‬المصدر نفسه)‬ ‫و إذا نظرنا إلى مضامين النداءات و الرسائل التي تبثها وسائل اإلعالم‬ ‫الغربية عن موضوع الحجاب ‪ ،‬الحظنا ان نسبة يعتنى بها منها قد نظمت على‬ ‫اساس توجه سياسي مع ين مع االستعانة في الوقت نفسه ببعض التوجهات‬ ‫الحقوقية المفتعلة لتبرير االنتماء السياسي‪:‬‬

‫‪88‬‬


‫وسائل اإلعالم الغربية عن الحجاب (المصدر نفسه)‬ ‫و كما هو المالحظ هنا ‪ ،‬ان الرموز و النماذج السياسية تشكل قسطاً كبيراً من‬ ‫مضامين نداءات وسائل اإلعالم الغربية ‪ ،‬بحيث في انجلترا ذات الخلفية االستعمارية‬ ‫الطويلة كانت المضامين السياسية أكثر من المضامين الحقوقية بنسبة ‪ ، %94‬و‬ ‫األمر نفسه مالحظ بالنسبة لوسائل اإلعالم األمريكية إلى حد ما و بنسبة أقل ‪ ،‬و‬ ‫تشير نتائج هذا الفصل من حيث المضمون ان هناك أحكاماً تقييمية مسبقة يروج لها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الرسم البياني رقم ‪ -2‬مضمون النماذج السياسية و الحقوقية في رسائل‬

‫خلف نداءا و رسائل وسائل اإلعالم الغربية حول موضوع حجاب المرأة ‪.‬‬ ‫التحدیات المعاصرة في مسار صحوة المرأة ‪:‬‬ ‫ان النُظُم العلمانية ليست غيرقادرة على الدفاع عن حقوق المرأة فحسب ‪،‬‬ ‫بل تشجع على استثمارها و استغاللها بطريقة محتالة من خالل استغالل عنصر‬

‫‪89‬‬


‫العاطفة لديها تحت ذريعة الحرية و التساوي ‪ .‬و لذها السبب قد تشكلت في‬ ‫الغرب حركات مفتعلة و زائفة للدفاع عن حقوق المرأة تحت عنوان‬ ‫" األنثوية " ‪ .‬و على الرغم من أن هذه الحركة جاءت في بداية ظهورها‬ ‫احتجاجاً على بعض مظاهر التمييز على اساس الجنس ؛ لكنها تحولت على مر الزمن‬ ‫إلى تيار ثقافي قائم على رؤى اعتقادية خاصة تتناول و تعالج التمييز ضد النساء و‬ ‫الغايات النسائية في ظاهر األمر ‪ ،‬إال أنها تتبع على المستوى الفعلي ‪ ،‬من حيث‬ ‫تدري أو التدري ‪ ،‬حلوالً خاصة في مواجهة الحركات األصيلة للنساء المسلمات ‪.‬‬ ‫لفظة " ‪( "Feminism‬الفمينية ‪ :‬األنثوية) " مأخوذة من أصل ‪Feminine‬‬ ‫(أنثوي‪ ،‬نسائي) و هو مأخوذ من اللغة الفرنسية و من األصل اللاتيني ‪ ، Femina‬و‬ ‫دخلت هذه الكلمة اللغة الفرنسية ألول مرة في عام ‪1813‬م ‪ .‬و تعني هذه اللفظة في‬ ‫الفارسية االنحياز للنساء و تأييد حقوقهن و حريتهن و كذلك بمعنى الدعوة إلى حرية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المرأة و االنتماء إلى المرأة و سيادة المرأة ‪.‬‬ ‫و كمصطلح ‪ ،‬ربما يمكن االنطباع من خالل جملة هذه التعاريف أن الفمينية‬ ‫تطلق على مجموعة من السلوكيات و األنشطة االجتماعية التي تأتي بهدف استيفاء‬ ‫حقوق المرأة و إزالة أشكال التمييز ضدها ‪ ،‬و تمارس من قبل النساء أنفسهن في‬ ‫أغلب األحيان ‪(.‬اسحاقى‪.)1381،‬‬ ‫يتفق الفمينيون جميعاً على أن النساء منقادات تحت إرادة الرجال و يجب اتخاذ‬ ‫خطة مناسبة لتحريرهن ‪ ،‬لكنهم مختلفون رأياً في سبب هذا االضطهاد و في الخطط التي‬ ‫يجب اتخاذها في تحقيق الحرية المنشودة‪(.‬ابوت‪،‬پالما‪)1319 ،‬‬ ‫و قد توغلت في قاموس أدب الدفاع عن حقوق المرأة في البلدان اإلسالمية في‬ ‫السنوات األخيرة لفظة جديدة و هي " الفمينية اإلسالمية " و قد استرعت انتباهات‬ ‫‪91‬‬

‫فئة من النساء في بعض من البلدان اإلسالمية ‪ .‬و مهما يكن من أمر ‪ ،‬تعتبر هذه‬ ‫اللفظة مصطلحاً حديث الظهور في البلدان اإلسالمية و منها ايران و اليمضي على‬


‫ظهورها أكثر من عقدين من الزمن ‪ .‬و قد اعتبرها البعض أساليب و سلوكيات باتجاه‬ ‫تطبيق المساواة و العدالة الجنسية في إطار المصطلحات القرآنية و القيم اإلسالمية ‪.‬‬ ‫(بارالس‪ ،)8114 ،‬لكن هذا تعرف غير دقيق ‪ ،‬و من األفضل أن نعتبر الفمينية‬ ‫اإلسالمية قراءة عن اإلسالم منحازة للمرأة ‪ .‬إن اولئك الذين حاولوا بعد الثورة‬ ‫اإلسالمية الدفاع عن حقوق المرأة بناء على تفكير غيرديني ‪ ،‬وجدوا ان النزعات و‬ ‫االنتماءات الدينية لدى النساء اإليرانيات قوية ‪ ،‬و ليس ألى تطور اساسي أن يحدث‬ ‫في ايران بشكل ناجح دون أخذ الجانب الديني في االعتبار ‪ ،‬فعلى هذا االساس‬ ‫قدموا فكرة الفمينية اإلسالمية (اسحاقى‪.)8112 ،‬‬ ‫أما بخصوص تحليل هذا التيار الفكري ‪ ،‬فيجب القول إن البعض قد واجهوا أزمة‬ ‫هوية في التعامل بين الثقافة اإلسالمية و الثقافة الغربية ‪ .‬و وسط هذا التقابل بين‬ ‫الثقافتبن ‪ ،‬بدأت فئة في إنكار التعاليم الدينية مشغوفة بالثقافة الغربية ‪ ،‬و بدأت‬ ‫تروج للرؤى و األفكار المادية بوصف التعاليم اإلسالمية بأنها طبقية أو خرافية ‪ ،‬بينما‬ ‫نفسه بدأوا ينتقدون الرؤية اإلسالمية السائدة و القوانين المدنية و الجزائية في‬ ‫الجمهورية اإلسالمية و اعتبروها بحاجة إلى إعادة النظر‪ .‬و للخروج من هذا المأزق ‪،‬‬ ‫كانوا يحاولون تقديم تفسير عن النصوص الدينية متناغم مع الثقافة الجديدة ؛ و بهذا‬ ‫وضع االساس للفمينية اإلسالمية (باالشتراك مع دعاة التفكير الديني المستنير) و على‬ ‫هذا االساس ‪ ،‬فاألوساط و المنظمات الدولية التي كانت بصدد فرض رؤاها في مجال‬ ‫قضايا المرأة و إيجاد نموذج جديد في العالقة بين الرجل و المرأة ‪ ،‬وضعت ضمن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫البعض اآلخر من المؤمنين باإلسالم الذين كانوا متأثرين بالثقافة الغربية في الوقت‬

‫جدول أعمالها هذا الموضوع (أى تيار الفمينية اإلسالمية) الستنكار حجاب المرأة‬ ‫باعتباره الظاهرة األهم خطورة بالنسبة لها ‪.‬‬ ‫ان وسائل اإلعالم الغربية و من خالل استنكار الحجاب و التأكيد على الفمينية‬ ‫التي تقبلها ولو تحت تسمية الفمينية اإلسالمية ‪ ،‬كانت تعتبر الديمقراطية المطلب‬

‫‪91‬‬


‫االساسي للمرأة في األسرة االجتماعية و تنتقد التمييز و الفروق بين المرأة المسلمة و‬ ‫الرجل المسلم في األحكام و القوانين داعية إلى غايات المساواة بين الجنسين ‪ .‬ان‬ ‫منظري هذه الرؤية يستعيرون مفاهيم مثل النزعة اإلنسانية و العلمانية و حقوق اإلنسان و‬ ‫تشابه الرجل و المرأة بناء على تفاسيرها المعتادة في الغرب ‪ ،‬و من خالل تقديم تفسير‬ ‫جديد عن اآليات القرآنية يحاولون تقديم قراءة جديدة عن الدين تتناغم و الرؤى و‬ ‫النماذج الغربية ‪.‬‬ ‫و في مثل هذه األجواء ‪ ،‬يقوم الفمينيون اإلسالميون بتأويل آيات القرآن من أجل‬ ‫تطبيق النصوص الدينية على معتقداتهم و أفكارهم المنظمة مسبقاً ؛ بينما المنهج‬ ‫االجتهادي في تفسير القرآن و الروايات اليُعتمد إال في اطار األصول المقبولة العقائدية‬ ‫و الشرعية ‪ .‬كما أن تدخل الدين في شؤون الحياة االجتماعية ليس ما يشك فيه‬ ‫اصحاب العقول و الحكمة العرفون بالدين ‪ ،‬و مع هذا كله يمكننا أن نجد الجذور و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المؤشرات االساسية لهذا التفكير في الخطة االستعمارية الغربية في البلدان اإلسالمية ‪.‬‬

‫‪92‬‬


‫االستنتاج‪:‬‬ ‫ان الصورة التي تعكسها وسائل اإلعالم بشكل عام عن النساء المحجبات ضمن حركة‬ ‫الصحوة اإلسالمية ‪ ،‬هي دور العفاف و الحجاب كعنصر خفي ولكن كثير التاثير في البلدان‬ ‫اإلسالمية ‪ .‬و هذا الدور الذي يعني الحفاظ على حجاب متقدم اليقيد حركة التطور العلمي‬ ‫للمرأة قد تحول إلى كابوس ألقطاب االستثمار و الدول العظمى المدججة باألسلحة و‬ ‫المؤسسات العمالقة المالية و االقتصادية ‪.‬‬ ‫و الشك أن أقطاب السلطوية سوف يعمدون إلى المزيد من التصعيد في التعامل‬ ‫ضد الحجاب الواعي و المتقدم للمرأة المسلمة ‪ ،‬حيث إن التجربة قد أثبتت ان هذا‬ ‫الحجاب اإلسالمي المتقدم على اساس الوعي سوف يترك في نهاية المطاف تأثيره بشكل‬ ‫مباشر أو بصورة غيرمباشرة على الشعوب الغربية التي تنتمي إلى الحقيقة بحكم فطرتها ‪.‬‬ ‫ان حجاب المرأة المسلمة في المجتمعات العلمانية األوربية اليوم مثير للاستغراب‬ ‫إلى درجة أن العديد من النخبة االجتماعيين الغربيين الذين يتعاطون القضايا االجتماعية‬ ‫بكتابة مقاالت توعوية في هذا الصدد ‪.‬‬ ‫و حسب ما أفادت به البحوث العلمية ان الحجاب اإلسالمي و على الرغم‬ ‫من المحاوالت الغربية و العلمانية في زرع الفتن إلحباطه ينتشر بشكل أسرع‬ ‫في كافة أرجاء العالم في تنامي الفت و سريع للغاية ‪(..‬عارف زين‪.)2444 ،‬‬ ‫و على ا لرغم من ذلك ‪ ،‬إال أن المخططين العلمانيين الذين يرون مصالحهم‬ ‫عرضة للخطر لم يقعدوا عن العمل ‪ ،‬بل يسعون إلى الوقوف أمام هذه الظاهرة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بحيادية ‪ ،‬قد استوعبوا الحقيقة النامية من وراء هذه الظاهرة اآلخذة في االنتشار و بدأوا‬

‫اإلسالمية باستخدام عتاد و برمجيات ‪.‬‬ ‫و هناك تحد كبير يشكل خطراً أمام الصحوة اإلسالمية لدى الرجال و النساء ‪ ،‬و‬ ‫هو تفسير األحكام اإلسالمية بناء على الرؤى و األذواق شخصية ‪.‬‬

‫‪93‬‬


‫األمر الذي يروّج له معارضو الصحوة اإلسالمية في اطار الفمينية اإلسالمية ‪ ،‬الفكرة‬ ‫التي تقول بأن االعتقاد باإلسالم ليس بالضرورة بمعنى سيادة الدين على الشؤون‬ ‫االجتماعية للبشر ‪ ،‬ان الدين يرسم العالقة بين المخلوق و خالقه و الينبغي أن يتعدى‬ ‫ذلك ليشمل الشؤون االجتماعية و مجال وضع القوانين ‪ ،‬و يجب أن التكون الحكومة‬ ‫خاضعة ألى دين أو مذهب ايديولوجي ‪ ،‬حتى انه يجب منع المواطنين من إدخال‬ ‫االنتماءات الدينية إلى مجال األمور السياسية ‪.‬‬ ‫و بناء على هذه الثقافة الممتزجة و الملتقطة ‪ ،‬ان الدفاع عن حقوق المرأة‬ ‫اليتبع أى نموذج ثابت ؛ ألن أصحابها اليقبلون إعالن التمسك باسس و مواقف‬ ‫موحدة و ثابتة على اساس خصائص شاملة للجميع بعيداً عن التأثر بالظروف‬ ‫االجتماعية و التاريخية و ينكرون وجود أحكام ثابتة ‪ .‬و في رؤية هؤالء ‪ ،‬ان‬ ‫االعتقاد بعدم ثبات جوهر عنصر الدين و االعتقاد بفصل الدين عن الشؤون‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االجتماعية وصوالً إلى غايات الفمينية اإلسالمية أمران متالزمان ‪ ،‬و ذلك في‬ ‫حين ان انكار األحكام الثابتة للشريعة اليُبقي إسالماً ‪ ،‬فستبقى األسس العلمانية‬ ‫المبهمة هي التي تفرض سيطرتها على المجتمعات اإلسالمية ‪.‬‬ ‫تقدیم حلول‬ ‫األمر الذي يجب أن تأخذه النساء المسلمات الحكيمات و الذكيات بنظر االعتبار‬ ‫تأسياً بالسيدات القدوة في تاريخ اإلسالم و في مواجهة التحديات المعارضة للإسالم ‪،‬‬ ‫هو ضرورة كشف الحيل و المخططات و األساليب التي تهدف من داخل المعتقدات‬ ‫اإلسالمية و خارجها إلى دفع هذه الصحوة المتحققة إلى االنحراف ‪.‬‬ ‫و يأتي ذلك في حين أن من األمور الضرورية في تعامل المرأة المسلمة مع قضية الصحوة‬ ‫‪94‬‬

‫و المواضيع السياسية ‪ ،‬إعادة النظر في الوضعية المثالية المنشودة في العالم و إعادة تعريف‬ ‫المعايير و المؤشرات وفقاً ؤللقيم األخالقية و اإلسالمية التي المكانة لها في الحياة المادية‬


‫المتعارف عليها في المعايير التصنيفية المعتمدة في دول العالم‪ .‬ان تقديم مثل هذه المعايير‬ ‫المستلهمة من تعاليم اإلسالم اإللهية التي تعتبر هي الوصفة األصلية باتجاه االرتقاء بالبشر على‬ ‫طريق تكامله ‪ ،‬من شأنه أن يوجه النظام الدولي و يدفعه إلى السير ضمن مسار جديد ‪.‬‬ ‫األمر الذي يمكن أن يكون له دور مهم في الصحوة اإلسالمية بواسطة السيدات‬ ‫المسلمات المحجبات هو التنمية الثقافية على محور العلم و المعرفة ‪ .‬ان دور المرأة‬ ‫المسلمة اليوم قد أصبح محط اهتمام المؤسسات الدولية و يستعان بكفاءاتها الخاصة في‬ ‫ساحة تكامل المجتمع العالمي و باتجاه إيجاد التوازن و األمن الدولي ‪ .‬و في هذا الصدد ‪،‬‬ ‫ان التعامالت بين البلدان المسلمة والسيما حضور السيدات المسلمة في االستشارات و‬ ‫تبادل وجهات النظر بين دولهن هي بدورها تبعث على مزيد من التقارب بين اآلراء و‬ ‫تأثير أقوى في النظام العالمي و اتخاذ ستراتيجيات محورية في النظام الدولي ‪.‬‬ ‫و من خالل تعزيز الندوات و المؤتمرات العلمية تستطيع السيدات المسلمات‬ ‫الكشف عن كثير من التهم الزائفة المفتعلة على أيدي وسائل اإلعالم الغربية ‪ ،‬تأسياً‬ ‫السيدات الشابات اللائي يدخلن األجواء االجتماعية و العالمية بالتدريج ‪.‬‬ ‫و أخيراً ‪ ،‬و على اساس النماذج األساسية للمرأة المسلمة ‪ ،‬نرجو أن تبذل السيدات‬ ‫المسلمات الجهود للاستفادة من كفاءاتهن في االرتقاء بمستواهن في اطار عولمة الصحوة‬ ‫اإلسالمية على ضوء البنى التحتية المحلية و الوطنية السائدة في البلدان اإلسالمية‪.‬‬ ‫ان االتصاالت و العالقات اإللكترونية اليوم تعرض النساء و الرجال إلى مخاطر‬ ‫االنحراف ‪ ،‬لكنها من شأنها أن تعزز دور السيدات في الصحوة اإلسالمية إذا استخدمناها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بالسيدة زينب (س) ‪ ،‬و من خالل ذلك يمكن منح المعنويات و الحوافز للبنات و‬

‫بطريقة واعية ‪ .‬و إذا لم نستطع استخدام هذه اآللية الحديثة لصالح الصحوة اإلسالمية ‪،‬‬ ‫فسوف يستفيد منها األعداء ضد صحوة المرأة ‪ ،‬و هنا و من هذا المنطق يقضي واجبنا‬ ‫الشرعي أن يصبح بإمكان السيدات المسلمات المزيد من التمتع بالمصالح المادية و‬ ‫المعنوية الناجمة عن التطور العلمي مع التزامهن بحجاب واع و متقدم ‪.‬‬

‫‪95‬‬


‫المصادر‪:‬‬ ‫‪ .1‬ابوت‪،‬پالما و كلر واالس‪ )1661(،‬مدخل على علم االجتماع (الرؤى‬ ‫الفمينية)‪ ،‬ترجمة مريم خراسانى و حميد احمدی‪ ،‬طهران‪ ،‬دنيای مادر‪.1661 ،‬‬ ‫‪ .1‬اسحاقى‪ ،‬سيدحسن(‪ ، )2448‬تأمالت في بنية الفمينية اإلسالمية و تبعاتها‬ ‫پايگاه حوزه‪ ،‬نقالً من مجلة رواق انديشه‪،‬شماره‪44‬‬‫‪ .4‬تفسير نمونه‪ ،‬ج‪ ،9‬صص ‪ 511‬ـ ‪ ،519‬ذيل آيه ‪ ،932‬سورة البقرة‪.‬‬ ‫‪ .3‬خواجه پور‪ ،‬الدكتور جواد (‪" ، )8198‬الحجاب مظهر السلطة الخفية" ‪،‬‬ ‫موقع وظيفة على اإلنترنت‬ ‫‪ .1‬روض الجنان و روح الجنان‪ ،‬ج‪ ،8‬صص ‪ 925‬ـ ‪ ،939‬ذيل آيه ‪982‬‬ ‫سورة البقرة‪.‬‬ ‫‪ .7‬سپهر‪ ،‬ميزامحمد تقى‪ ،‬ناسخ التواريخ‪ ،‬طهران‪ ،‬مكتبة اسالميه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ .6‬سفينة البحار ج ‪ 1‬ص ‪3/1‬‬ ‫‪ .9‬صفاوردی‪ ،‬دكتر سوسن(‪ ،)8191‬إعادة إعطاء صورة الحجاب المرأة في‬ ‫وسائل اإلعالم الغربية‪ ،‬دراسات النساء العدد ‪ -42‬صيف عام ‪8191‬‬ ‫‪ .8‬فهيم كرمانى مرتضى (‪ ،)9594‬المرأة و الرسالة‪ ،‬مكتب نشر الثقافة‬ ‫اإلسالمية (الطبعة الثانية)‪ ،9113 :‬ص‪.38‬‬ ‫‪ .10‬القرآن الكريم‪ ،‬سورۀ بقره آيه ‪885‬‬ ‫‪ .11‬القرآن الكريم‪ ،‬سورۀ رعد آيه ‪99‬‬ ‫‪ .11‬القرآن الكريم‪،‬سورۀ بقره آيه ‪932‬‬ ‫‪ .14‬كرمى‪،‬على (بى تا) " دور خديجة فى تقدم اإلسالم و اإلنسان" موقع حوزة‬ ‫على االنترنت‬ ‫‪96‬‬

‫‪ .13‬مبلغى آبادانى (‪ ،)9592‬تاريخ اديان و مذاهب العالم‪ ،‬ج‪ ،8‬دار حر للنشر‬ ‫(ط‪ ،9119 :)8‬ص‪221‬‬


‫ طهران دارالكتب االسالميه‬،‫ رياحين الشريعه‬،)9595( ‫ذبيح اهلل‬،‫ محالتى‬.11 )8111( ‫ منصوری الريجانى‬.17 ‫ مكانة المرأة في اإلسالم‬،)8114(‫ نوری همدانى‬.16 ،‫) " الفيمينية و الديقراطية و النزعة اإلسالمية‬1669(،‫ نيره‬،‫ توحيدی‬.19

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫م‬1669،1 ‫ ط‬،‫لوس آنجلس‬

97

19. Ahmed, Leila(1992). Women and Gender in Islam: Historical Roots of a Modern Debate. New Haven, CT.: Yale UP, 1992. 20. Arif Zain, Malappuram (2000), “Muslim women in hijab on the road to progress”, The Milli Gazette, Indian Moslims’ Leading English Newspaper (2000) Jan. 21. BarlasTasma,(2004),The Qur’an, Sexual Equality, and Feminism, University of Toronto, January 12,2004 22. Mernissi, Fatima(1975). Beyond the Veil: Male-Female Dynamics in a Modern Muslim Society. New York: John Wiley and Sons, 1975. 23. Sabbah, Fatna. Women in the Muslim Unconsciousness. Trans. Mary Jo Lakeland. New York: Pergamon Press, 1984. 24. Zine,Jamin(2006), Unveiled Sentiments: Gendered Islamophobia and Experiences of Veiling among Muslim Girls in a Canadian Islamic School, Equity & Excellence in Education Volume 39, Issue 3, 2006


‫معرفة تحديات المرأة المسلمة في حركة الصحوة االسالمية‬ ‫!‬

‫المقدمة‬

‫فوزيه سلطانا‬

‫العقد الماضي شهد ظهور وانتشار حركات الصحوة االسالمية في العالم ‪ ,‬ومنذ‬ ‫خمس سنوات استخدمت وسائل االعالم تعبير الربيع العربي كمفهوم للنهضات‬ ‫السياسية في الدول االسالمية‪ ,‬فالساحة السياسة العالمية شهدت ايضا بشكل جاد‬ ‫حركات اسالمية كانت محط اهتمام العديد من االفراد وادت الى نشوء حركات‬ ‫الصحوة ‪ ,‬فالثورات والحركات السياسية عندما تصل الى ذروتها تواجه تحديات‬ ‫عديدة على الصعيدين الداخلي والخارجي‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فالحركات االسالمية تواجه على الصعيد الخارجي التحديات التالية ‪:‬‬

‫‪98‬‬

‫التحدیات الخارجیة‬ ‫‪ -9‬السيناريو الدولي‬ ‫‪ -8‬المؤامرة الصهيونية‬ ‫‪ -5‬العولمة‬ ‫‪ -4‬االعالم‬ ‫‪ -3‬قمع االنظمة الحاكمة‬ ‫‪ -2‬صورة الحركات االسالمية في المجتمعات‬


‫السیناریو الدولي‬

‫في الوقت الحاضر فان ظاهرة التخويف من االسالم (اسالم فوبيا) تسيطر على‬

‫اذهان العديد من الشعوب ‪ ,‬والمثير للانتباه في هذا المجال هي في الدول الغربية‬ ‫خاصة بسبب دين ومعتقدات مواطنيهم ورؤيتهم المليئة بالشكوك تجاه المسلمين ‪,‬‬

‫فالمواطنون المسلمون يعانون على الدوام من االذى ويطلب منهم اثبات مواطنتهم ‪,‬‬

‫وآخر تطور في هذا المجال هي اعمال المراقبة التي تقوم بها ‪ , NYPD‬وبعبارة‬ ‫افضل االلتزام بالمعتقدات الدينية يعد عمال مناوئا للمبادئ الوطنية ‪ ,‬لذا فان ارتداء‬ ‫النساء للحجاب او وضع اللحى من قبل الرجال يعتبر تهديدا للشعوب ‪ ,‬وهذا‬

‫السؤال يطرح نفسه وهو كيف يستطيع المسلمون اداء فرائضهم الدينية في اماكن‬

‫العبادة عندما تعتبر الدول هذه االماكن مراكز الطالق التهديدات ضد شعوبها؟‪.‬‬

‫الدول الغربية وخاصة امريكا وحلفائها يستخدون التخويف من االسالم كأداة‬

‫للهجوم وقمع الدول االسالمية وتشويهها ‪ ,‬وفي هذا السياق يستخدمون الحرب على‬ ‫فعلى سبيل المثال اسلحة دمار شامل في العراق ‪ ,‬مجازر جماعية في افغانستان‬

‫وموت مواطنين في باكستان ‪ ,‬هذه نماذج من السلوك المزدوج المريكا في هذا‬

‫الخصوص ‪ ,‬االمم المتحدة ايضا كانت شاهدة قسرا على هذه الهجمات من قبل‬ ‫الدول القوية على الدول الفقيرة والنامية ‪ ,‬فكارتالت بيع االسلحة وانواع التجارة‬ ‫المختلفة ايضا تسعى الى زيادى ارباحها يوميا من خالل التركيز على االسالم‬

‫والمسلمين‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االرهاب كذريعة لقمع الدول االسالمية ‪ ,‬وينشرون اكاذيب عديدة في هذا المجال‬

‫المؤامرة الصهیونیة‬

‫بال ترديد فان المؤامرة الصهيونية تقف وراء العدوان العالمي على االسالم ‪ ,‬وهذه‬

‫القضية قد تم اثباتها مرارا ومرارا من خالل ضغوط اللوبي الصهيوني على االنظمة‬

‫الحاكمة ‪ ,‬حيث يحاول الصهاينة فرض امالءاتهم على الدول الستهداف المسلمين‬

‫‪99‬‬


‫وتحقيق اهدافهم من خالل ممارسة الضغوط الدبلوماسية ‪ ,‬فقضية فلسطين هي احد‬

‫النماذج الصارخة للمؤامرة الصهيونية‪.‬‬ ‫العولمة‬

‫ثورة المعلومات ادت الى تحويل العالم الى قرية صغيرة ‪ ,‬فالهوة االجتماعية التي نجمت عن‬

‫طريق العولمة ادت الى اضطرابات عديدة في المجتمعات ‪ ,‬فالنتائج الواسعة للعولمة تزداد‬

‫يوما بعد يوم في مختلف المجاالت االقتصادية والزراعية واالجتماعية‪.‬‬ ‫وسائل االعالم‬

‫هناك عامالن هامان في الوقت الراهن يؤثران على وسائل االعالم ‪ ,‬احدهما المتاجرة‬

‫بوسائل االعالم واآلخر عولمتها‪ .‬فمراقبة المعلومات المنشورة في وسائل االعالم ومضمونها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وقرائها ‪ ,‬ونوع التوضيحات ‪ ,‬والتضحية باالشخاص واالديان والشعوب اصبحت السياسة‬ ‫الرئيسية للدول الغربية في هذا الشأن‪ .‬كما الشركات المتعددة الجنسية ايضا لديها دور في‬

‫االستغالل االعالمي في هذا المجال‪.‬‬

‫في االعوام الماضية تم الكشف عن فضائح كبرى في مختلف الدول حول تقديم رشى‬

‫الى وسائل االعالم الستخدامها ضد المعارضين وهذا مؤشر على هذه المؤامرات‪ .‬في اي دولة‬

‫تغلبت حركة الصحوة االسالمية على االنظمة السياسية ‪ ,‬فان اول عمل قامت به وسائل االعالم‬

‫هو تقديم صورة جديدة عن النظام الحاكم يتم فيها اضطهاد حقوق المرأة ‪ ,‬والسعي الى تقديم‬

‫صورة سلبية عن هذه الحكومات مثلما حدث في افغانستان ‪ ,‬وكل من لديه افكار خالف لذلك‬

‫مثل الصحفي ايفان ريدلي الذي اعتبر ان افغانستان تحافظ على حقوق المرأة ‪ ,‬حيث يتم‬

‫تهميشه بسرعة يواجه متاعب عديدة‪.‬‬

‫‪111‬‬


‫قمع االنظمة الحاکمة‬

‫في هذه االيام يتم تصوير حركات الصحوة الساالمية على انها تمثل تهديدا للانظمة‬

‫السياسية في العالم لذلك يجب الرد على هذه التهديدات بقبضة حديدية ‪ ,‬ويسعى في هذا‬

‫االطار اللجوء الى تعقب ومراقبة واعتقال هؤالء االفراد وتهديدهم سياسيا ‪ ,‬لذا فان العديد‬ ‫من حركات الصحوة االسالمية تسعى من خالل المشاركة في العملية السياسة الى انجاز‬

‫ثوراتها ولكن هذه الحركات مازالت لحد اآلن تواجه تحديات عديدة‪.‬‬ ‫صورة الحرکات االسالمیة في المجتمع‬

‫ان اي تغيير في المجتمع يجري من خالل اشخاص يشكلون تنظيما من اجل احداث حركة‬

‫جماعية وهذا التنظيم من شأنه ان يكون حركة ‪ ,‬وعندما تتكون لهذه الحركات شعبية فبامكاننا‬

‫القول ان هذه الحركة لديها استعداد الحداث تغيير في المجتمع‪.‬‬

‫غیاب الکوادر المتخصصة‬

‫كما تعرفون فان مختلف المجاالت في الوقت الراهن بحاجة الى متخصصين ‪,‬‬

‫فالعناصر النشطة في حركات الصحوة االسالمية تعتبر ايضا جزءا من الوحدات الحيوية‬

‫للمجتمع ‪ ,‬فالحركات االسالمية بحاجة الى متخصصين في مختلف الميادين ليتمكنوا من‬

‫تطبيق مهاراتهم مع المعايير الحالية‪.‬‬

‫فالكوادر البشرية الماهرة والمتدربة بامكانها ان تكون نقطة القوة الرئيسية لحركات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التحدیات الداخلیة القائمة امام مسیر حرکات الصحوة االسالمیة علی النحو التالي‬

‫الصحوة االسالمية ‪ ,‬واالشخاص المحترفون باستطاعتهم االرتقاء بمستوى المعرفة في حركات‬

‫الصحوة االسالمية ‪ ,‬ومن هذا المنطلق فان بامكان االطباء والمهندسين وعلماء النفس واساتذة‬ ‫الجامعات والصحفيين ايجاد طاقات هائلة داخل حركات الصحوة االسالمية‪.‬‬

‫‪111‬‬


‫التالعب‬

‫ان التالعب يعد احد االعراض واآلفات الرئيسية لكل حركة ‪ ,‬فمثل هذه االالعيب من شأنها‬

‫تكوين نتيجة مختلفة في عقائد او منطق االشخاص‪ .‬فالعقائد الشخصية يجب االعتراف بها‬ ‫على مستويات السياسة العامة ‪ ,‬ولكن عندما تتغلب وجهة النظر الجماعية على الفردية فينبغي‬

‫احترام وجهة النظر الجماعية ‪ ,‬وصياغة السياسات على هذا االساس ‪ ,‬ولكن اذا لم يحدث ذلك‬ ‫فمن المحتمل حدوث تالعب في المجموعات ‪ ,‬وهذه القضية من شأنها ان تؤدي الى ارتباك‬

‫في حركات الصحوة االسالمية‪.‬‬

‫غیاب المثقفین علی مستوى اتخاذ القرار والقیادة‬

‫عندما تتضاعف حجم مصالح الحركة ‪ ,‬فان نوعية واختيارات القيادة ستتغير تبعا‬

‫لذلك ‪ ,‬وتتقلص اختيارات القيادة ايضا ‪ ,‬والسبب الرئيسي لهذه القضية ايضا هي الطبيعة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الجماهيرية للحركات ‪ ,‬بعبارة افضل فان اولئك الذين في القيادة من المحتمل انهم ال‬ ‫يملكون مهارات ادارية وفنية ‪ ,‬وهذه القضية ادت الى تهميش االشخاص القادرين بحيث‬ ‫من الممكن ان تؤدي الى ايجاد مشاكل ومصاعب بسبب سوء االدارة داخل الحركة‪.‬‬ ‫شخصیة اعضاء حرکة الصحوة االسالمیة‬

‫سأل احد االشخاص حسن البناء مؤسس حركة االخوان المسلمين عن موطن قوة‬

‫الحركة ‪ ,‬فاجابه بكل بساطة ان قوتها تكمن في شخصية عناصر الحركة االسالمية ‪ ,‬فاذا‬ ‫كانت كوادر اي حركة اسالمية تمتلك هذه الشخصية والتي استند اليها القرآن ايضا فان‬

‫تأثيرها سيكون كبيرا جدا على المجتمع او االفراد ايضا ‪ ,‬وبهذا الشكل ستثق الجماهير بهذه‬

‫الحركة وستشارك معها بكل قواها‪.‬‬

‫‪112‬‬


‫النساء یشکلون البنیة االساسیة لحرکة الصحوة االسالمیة‬

‫عندما نريد ان ندرس حركات الصحوة االسالمية فان النساء يشكلون بشكل عام نصف‬

‫االعضاء المتواجدين فيها ‪ ,‬وهذه حقيقة معترف بها وهي ان النساء لهم دور فعال وواسع جدا على‬ ‫مختلف االصعدة ‪ ,‬وكلما كان هذا الدور واضحا فان ذلك الصعيد يتطور اكثر ‪ ,‬فاليمكن تجاهل دور‬

‫نصف المجتمع الفعال في الصناعات والمنظمات والحركات ايضا‪.‬‬

‫وعلى الرغم من استغالل النساء جنسيا في مختلف المجتمعات ‪ ,‬لكن الحمد هلل فان‬

‫هذه المسألة اقل رواجا في الدول االسالمية ‪ ,‬لذلك فان نسبة النساء والرجال في المجتمع‬

‫االسالمي لم تتغير بشكل ملحوظ‪.‬‬

‫ومن جهة اخرى فان النساء يشكلون قسما رئيسيا ومهما في اي حركة اسالمية‪.‬‬

‫والنساء واعيات للتحديات التي تواجهها هذه الحركات وبامكانهن عن طريق ايجاد الوعي‬

‫في هذا المجال التصدي لهذه التحديات ‪ ,‬وبما ان النساء يدركن جيدا مسؤولياتهم العائلية‬

‫واالجتماعية ‪ ,‬فانهن يستطعن التصدي لهذه التحديات جيدا‪.‬‬

‫توجد عوامل مختلفة تؤثر على مشاركة النساء في حركات الصحوة االسالمية‬

‫وهي كالتالي ‪:‬‬

‫مستوى التعلیم‬

‫ولو ان القرآن اكد على ضرورة ان يسعى الرجال والنساء الى طلب العلم ولكن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مشارکة النساء في حرکة الصحوة االسالمیة‬

‫في الوقت الحاضر وبسبب االفكار الخاطئة الموجودة في المجتمعات ‪ ,‬فان الفتيات‬

‫لديهن فرص اقل للدراسة ‪ ,‬وبشكل عام فان العديد من االشخاص يقسمون دراستهم‬

‫وتعليمهم الى قسمين حديث وديني ‪ ,‬والفتيات محرومات في اكثر الحاالت من‬ ‫التعليم الحديث ‪ ,‬ولهذا السبب التوجد متخصصات في المجاالت الطبية والهندسية‬

‫‪113‬‬


‫و‪ , ...‬فعدم وجود مدارس احادية الجنس وعدم رغبة الوالدين بمواصلة التعليم هي‬ ‫ايضا احد العوامل الرئيسية في هذا المجال ‪ ,‬فالتعليم المتناسق الذي بامكانه دمج‬ ‫المواضيع المختلفة سيكون موضع رضا اهلل ايضا وسيقدم مساعدة جديرة الى‬

‫االشخاص في هذا المجال‪.‬‬

‫والنساء اللواتي هن جزءا من حركة الصحوة االسالمية عليهن القيام بدورهن عن‬

‫طريق ايجاد الوعي في المجتمع النسوي ‪ ,‬وفي هذا المجال بامكانهم ايجاد برامج‬ ‫تعليمية ومجموعات عمل ودروات تأهيلية ‪ ,‬للارتقاء بمستوى مشاركة النساء في‬ ‫مختلف مجاالت حركة الصحوة االسالمية ومن بينها الخدمات االجتماعية والصحية‬

‫والعالجية والتعليمية‪.‬‬ ‫السالمة والصحة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تعتبر الصحة والعالج وموضوع السالمة عامال هاما بالنسبة لحجم المشاركة‬

‫النسوية في حركة الصحوة االسالمية ‪ ,‬فالتأثير في هذا المجال يمكن مناقشته من‬

‫خالل عاملين رئيسيين هما ‪:‬‬

‫الف – الدالئل الفسیولوجیة‬

‫تقوم المرأة طيلة حياتها باداور مختلفة ‪ ,‬مثل قيامها بدور االمومة والزوجة‬

‫وكونها بنت واخت ‪ ,‬وهذه االدوار تؤدي الى تغييرات فسيولوجية في سالمة المرأة ‪,‬‬

‫فعندما تبلغ البنت سن البلوغ فانها تعاني مابين ‪ 3‬الى ‪ 9‬ايام من اآلالم نتيجة‬ ‫مرورها بدورة العادة الشهرية وتصاب بتوتر نفسي ‪ ,‬والمرحلة المقبلة في حياة المراة‬

‫هي ان تصبح أما ‪ ,‬ففترة الحمل ووالدة الطفل تستغرق فترة من سنتين الى ثالث‬

‫سنوات ‪ ,‬حيث يتعين على المرأة ان ال تراقب نفسها ووليدها فحسب وانما يجب‬ ‫قيامها بمسؤوليات االسرة ‪ ,‬ولهذا السبب فانها ال تتمكن من القيام بانشطتها‬

‫‪114‬‬

‫االجتماعية الواسعة في حركة الصحوة االسالمية‪.‬‬


‫وآخر مرحلة من التغييرات الفسيولوجية في جسد المرأة وفي حياتها هي‬

‫وصولها الى سن اليأس ‪ ,‬ومرحلة اليأس توجد تغييرات فسيولوجية ونفسية رئيسية ‪,‬‬ ‫اي انها تتيح للمرأة وقتا اكثر لممارسة نشاطات الحركة االجتماعية‪.‬‬ ‫ب – االمراض والمخاطر‬

‫فضال على القضايا الفسيولوجية المذكورة آنفا ‪ ,‬فان النساء معرضة للاصابة‬

‫بالعديد من االمراض ‪ ,‬فاحيانا تؤدي بعض االمراض الى االضرار بشدة بالوضع‬ ‫الجسدي للمرأة ‪ ,‬وخالصة القول فان هذه المراحل واالمراض من شأنها ان تؤثر على‬ ‫نفسية المرأة اثناء القيام بانشطتها االجتماعية ‪ ,‬وفي الحقيقة فان لوحظ في العديد‬

‫من الحاالت ‪ ,‬ان المرأة تفقد دوافعها ورغبتها في هذا المجال بعد الزواج واالنجاب‪,‬‬

‫ولهذا السبب فمن االحرى تعريف الواجبات المناسبة للمرأة في هذه المرحلة ‪ ,‬لكي‬

‫ال تفقد النساء ايضا ارتباطاتهن مع الحركة ‪ ,‬وبهذا الشكل تستطيع المرأة القيام‬

‫اطول ‪ ,‬وتمهيد طريقها في هذا المجال من خالل استخدام وسائل االرتباط الحديثة‪.‬‬ ‫القضایا االجتماعیة‬

‫ولو ان الرسول محمد صلى اهلل عليه وآله وسلم امر بعدم منع اي امرأة من الذهاب‬

‫الى المسجد ‪ ,‬اال انه في بعض المجتمعات االسالمية مازالت المرأة تمنع من الحضور الى‬

‫المسجد ‪ ,‬فالنساء في عهد الرسول (ص) كن يقمن بالعديد من النشاطات والمشاريع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بتأدية برامجها التعليمية والتربوية في مجال القرآن والحديث واآلداب االسالمية في فترة‬

‫االجتماعية ‪ ,‬فعندما ال يسمح للنساء بالحضور في المساجد في بعض الدول االسالمية ‪,‬‬

‫فمن المؤكد ان ذلك يؤثر سلبا على مشاركتهن في حركة الصحوة االسالمية ‪ ,‬فبعض‬ ‫المحظورات الموجودة في المجتمعات ادت الى ان تفقد المرأة عمليا قابلية ممارسة‬

‫االنشطة االجتماعية‪.‬‬

‫‪115‬‬


‫واحدى القضايا الهامة االخرى في هذا المجال هو وجود رجل من ذوي المرأة الى جانبها‬

‫اثناء السفر ‪ ,‬فبعض المنتقدين الى النساء يشيرون الى انهن يقمن بسفرات قصيرة االمد بدون‬

‫وجود محارم لها ‪ ,‬وهذا االمر الى غضب بعضهم‪ ,‬فبعض النساء بامكانهن االدعاء انهن مؤيدات‬ ‫للاسالم بشكل فردي وليس لهم اعتقاد بالعمل الجماعي ‪ ,‬ولكن يجب حصولهن على الوعي‬

‫اللازم ‪ ,‬الن االسالم يعتقد بالحياة واالنشطة االجتماعية ويشجع االفراد على ذلك ‪ ,‬حتى عبادة اهلل‬

‫يجب ان تكون ايضا بشكل جماعي ‪ ,‬وصالة الجماعة مفضلة على صالة الفرادى ‪ ,‬ففي طيلة شهر‬ ‫رمضان ايضا تحظى االنشطة الجماعية باالهمية ‪ ,‬والحج كذلك عمل اجتماعي حيث ان له دور‬

‫هام في الفرائض الدينية‪.‬‬

‫التمییز االجتماعي‪:‬‬

‫نشاهد في المجتمعات وجود تمييز اجتماعي بين النساء والرجال حتى في فترة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الطفولة من نواحي التعليم والتربية و‪ , ....‬فالعديد من الرجال الناشطين في‬ ‫الحركات االسالمية اليرغبون بعمل نساءهم في هذه الحركة ويخشون من ان تتسبب‬

‫نساءهم في المستقبل بايجاد مشاكل لهم في المنزل ‪ ,‬ومع ان لديهم معرفة بالقرآن‬

‫والسنة فانهم اليقبلون احكام وتعاليم القرآن والسنة‪.‬‬ ‫القضایا المالیة‬

‫االنشطة المالية للنساء مثل االعمال التي كانت تقوم بها السيدة خديجة زوجة الرسول‬

‫(ص) هي احد المصاديق البارزة في هذا المجال ‪ ,‬فالنساء المسلمات ليست لديهن اي‬ ‫مسؤولية حيال االنفاق على االسرة من اموالهن‪ .‬ولكن في الوقت الحاضر فان العديد من‬

‫النسوة يقمن بمزاولة اي عمل من اجل رفع المستوى المعيشي ‪ ,‬ولهذا السبب فهن ال يملكن‬

‫فرصة للمشاركة في النشاطات االجتماعية ‪ ,‬وتغيير الرؤى في المجتمعات حول قيمة المرأة‬ ‫‪116‬‬

‫وعملها واالموال التي تجنيها تعتبر ايضا احد العوامل التي ادت الى تقليص مشاركة النساء‬

‫في النشاطات االسالمية‪ ,‬ففي الوقت الحاضر تستخدم العديد من المؤسسات التجارية‬


‫النساء الداء االعمال بأجور قليلة ‪ ,‬واثبتت النساء ايضا كفاءتهن في االعمال افضل من‬

‫الرجال ‪ ,‬وللاسف فانه في الوقت الحاضر فان العديد من النسوة من مختلف من الطبقات‬

‫المتوسطة انضممن الى هذا القطار السريع ‪ ,‬وبهذا الشكل فان العديد من النسوة استفدن من‬

‫عوائدهن لشراء السلع الكمالية ورفع مستواهن المعيشي ‪ ,‬فالمؤسسات والمحالت التجارية‬ ‫الكبرى ايضا تعلمت كيف تجذب النساء وتخلي جيوبهن ‪ ,‬ولهذا السبب فان جذب هؤالء‬

‫النسوة وتثبيت مشاركتهن في النشاط االجتماعي باتت مشكلة صعبة ‪ ,‬وهذه الفئة من النساء‬

‫لديهن نظرة متواضعة الى اجر اآلخرة لمثل هذه النشاطات‪.‬‬ ‫القضایا السیاسیة‬

‫الوعي السياسي هو اقل لدى النساء بصورة نسبية ‪ ,‬والوعي السياسي لدى النساء المسلمات‬

‫في مستو منخفض جدا ‪ ,‬وحتى اذا سنحت هذه الفرصة للنساء وعملن في ادارة المؤسسات‬ ‫السياسية فانهن على االغلب يعتبرن كأداة الى جانب ازواجهن ‪ ,‬ولديهن وكالة من جانبهم ‪ ,‬ولهذا‬ ‫المستويات المختلفة ‪ ,‬وفي بعض الحاالت فان النساء اللواتي قمن بادوار سياسية تحولن الى‬

‫ألعوبة بيد اعداء االسالم ‪ ,‬وبعض اقسام المجتمعات االسالمية تكرر على الدوام هذه العبارة وهي‬ ‫ان الدين منفصل عن السياسة ‪ ,‬وهذه القضية ادت ايضا الى تقليل الوعي السياسي لدى االفراد و‬

‫في حين ان الرسول (ص) عارض ايضا هذا االمر ‪ ,‬وان سيرة مشاركة السياسية كانت خالفا لهذه‬

‫القضية تماما‪.‬‬

‫الحسابات الخاطئة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السبب فان االناث في الصحوة االسالمية لديهن حساسية اقل تجاه االستغالل السياسي على‬

‫حسب المنطقة الجغرافية واالرتباط بالعادات والتقاليد واآلداب ‪ ,‬تعتبر هذه المسألة‬

‫متفاوتة فيما يخص النساء ‪ ,‬فاآلليات المقترحة في هذا المجال ينبغي ان تكون على اساس‬

‫الحقائق الراهنة والميدانية‪.‬‬

‫‪117‬‬


‫اللیبرالیة الدیمقراطیة الغربیة في مواجهة االسالم من وجهة نظر المرأة‬

‫احيانا يعبر عن الليبرالية الديمقراطية في الغرب بانها تساوي الحرية في نوع ملبس النساء‬

‫‪ ,‬فشخصية المرأة بهذا الشكل تقاس مع القماش واللباس الذي ترتديه ‪ ,‬وبعبارة افضل فكلما‬ ‫احتمشت المرأة في مالبسها فانها تبتعد عن التطور ‪ ,‬وكلما قللت من احتشامها فانها تكون‬

‫متطورة ‪ ,‬فالحظر المكرر للحجاب في بعض الدول او النقاش حول موضوع الحجاب باعتباره‬ ‫رمزا للقمع في وسائل االعالم قد صبت الزيت على النار ايضا ‪ ,‬ولو ان الغرب يعترف بحق‬

‫النساء المتبرجات او اللواتي يرتدين مالبس اقل ‪ ,‬ولكنه اليستطيع اعطاء هذا الحق عمليا الى‬

‫النساء اللواتي يرغبن في ارتداء الحجاب ‪ ,‬ومن المثير للدهشة ان اي نقاش حول الليبرالية في‬

‫الغرب بشأن النساء يرتبط مباشرة مع نوع المالبس ‪ ,‬فبقية حقوق المرأة مثل حق الحياة وحق‬ ‫التعليم وحق التمتع باالحترام وعدم التمييز و‪ ...‬ليس له اي مكان في المناقشات في هذا‬

‫المجال ‪ ,‬في حين ان االسالم اولى احتراما لجميع حقوق المرأة في جميع مناحي الحياة‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فالليبرالية الديمقراطية الغربية اوجدت ظروفا خاطئة امام النساء المسلمات وقيدت حريتهن‬

‫‪ ,‬وفي الحقيقة فان الحريات الليبرالية او شبه الليبرالية والزائفة الغربية ‪ ,‬قد جعلت حياة النساء‬

‫كارثية ‪ ,‬فاالحصاءات تظهر ان اي امرأة في المجتمع الغربي تتعرض الى العنف االسري مرة‬ ‫واحدة على االقل في حياتها ‪ ,‬ويتزايد العنف الجنسي ايضا ضد النساء‪.‬‬

‫ويشير الصحفي البريطاني ايفان ريدلي الى هذا الموضوع قائال استنادا الى معلومات‬

‫المنظمة الوطنية لمكافحة العنف االسري في امريكا فان حوالي اربعة ماليين امرأة امريكية‬

‫تعرضن الى العنف والعدوان الجنسي العنيف من قبل شركائهم خالل فترة زمنية تبلغ ‪98‬‬

‫شهرا ‪ ,‬وتقتل يوميا نحو ثالثة نسوة كمعدل على يد ازواجهن او اصدقاء اوالدهن ‪ ,‬اي نحو‬ ‫‪ 3311‬امرأة قتلن من ‪ 99‬سبتمبر ولحد اآلن‪.‬‬

‫فالنساء الحوامل اللواتي يتعرضن الى المالمة من قبل شركائهن ‪ ,‬يقمن باالجهاض بشكل‬

‫متكرر ‪ ,‬فالعديد من االطفال ايضا في المجتمعات الغربية اليعرفون آبائهم وامهاتهم وينشئون‬ ‫‪118‬‬

‫كأيتام حتى لو كان آبائهم وامهاتهم احياء ‪ ,‬ولكن هؤالء االطفال اليتمكنون من التمتع بنعمة‬

‫وجود العائلة ‪ ,‬ومشكلة العديد من المواطنين حاليا هو عدم وجود اشخاص يتمكنون من‬


‫مراقبتهم ‪ ,‬وفقط الحكومة تتولى مراقبتهم ‪ ,‬وهذه القضية ادت الى تفكك العوائل ‪ ,‬وبالتالي فان‬ ‫النساء في الليبرالية الغربية يتحملن اضرارا بالغة ‪ ,‬حتى النساء في الدول النامية ايضا وتحت‬

‫تأثير االفكار الليبرالية قمن بتغيير طريقة حياتهن مثل الغرب ‪ ,‬وكل يوم ينفقن مبالغ طائلة‬

‫على السلع الكمالية عديمة الفائدة‪.‬‬

‫ان التاريخ يثبت هذه الحقيقة وهي ان نتائج هذه الليبرالية ادت الى ثقافة االنحالل حيث انه‬

‫حسب الظاهر تخدع االفراد باسم الحداثة والفن وحرية الرأي ولكن في نهاية المطاف تؤدي‬

‫الى االستغالل الجنسي والتفكك االسري‪.‬‬

‫كما ان العديد من النساء والرجال الذين وقعوا تحت تأثير هذه القضية ‪ ,‬كان عليهم ان‬

‫يدفعوا ثمنا باهضا للحظة من الشهوة الجنسية‪ .‬فاالفكار الغربية تروج على الدوام لهذا‬

‫الموضوع وهو ان الغرب قد خلص المرأة المسلمة المقيدة واعطاها هويتها مرة اخرى ‪ ,‬ولكن‬ ‫في الحقيقة فان النتيجة النهائية للايديولوجية الغربية وشعاراتها الظاهرية بحرية المرأة وتمكينها‬

‫قد توضحت جيدا في المجتمع الغربي المعاصر‪.‬‬

‫االرضية النهيار كيان االسرة‪ ,‬فالمرأة في هذه الحالة تفكر بالحصول على مورد وكسب المال‬ ‫بأي طريقة كانت حتى تحقق حالة من األمن المالي ‪ ,‬وبهذا الشكل فالمرأة التي تحصل على‬

‫اموال اكثر مثل الضابطات اللواتي يخدمن في الجيش لديهن وضع افضل ‪ ,‬ولكن الملفت‬

‫للانتباه هو ان العديد من ضابطات الجيش تعرضن ايضا الى التحرش الجنسي واعمال العنف‪.‬‬

‫فاالسالم لديه نظرة متساوية الى النساء والرجال والعالقة بينهما وهو ما ذكر صراحة في‬

‫القرآن الكريم ‪ ,‬ودورهما التكميلي احدهما للآخر‪ ,‬والعالقة الموجودة في داخل حركة الصحوة‬

‫االسالمية ايضا وهي ان يسعى النساء والرجال جنبا الى جنب ومتعاضدين لتحقيق االهداف‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فالغرب في ظل تمكين المرأة عرف الرجل بانه المستغل الرئيسي لها ‪ ,‬لذا فانه هيئ‬

‫المنشودة والتنافس لنيل اجر اآلخرة ‪ ,‬واهلل ايضا سيجزيهم بما عملوا ‪ ,‬واهلل يؤكد في القرآن انه‬ ‫ال يضيع اجر العاملين من ذكر او انثى ‪ ,‬واهلل يذكر ايضا بصراحة بان جميع االفراد هم اعضاء‬

‫مجتمع واحد ومرتبطون ببعض‪.‬‬

‫‪119‬‬


‫الحرب الدعائیة‬

‫وسائل االتصاالت المختلفة استطاعت ان تحدث الثورات في المجتمعات ‪ ,‬ويجب حاليا‬

‫االستفادة من هذه الوسائل لتبليغ مختلف القيم الحالية وايصالها الى اسماع شعوب العالم ‪ ,‬وفي‬

‫المقابل فان الحملة الدعائية الغربية الواسعة تثير جوا من الفضول وهذه االجواء السلبية من‬

‫شأنها ان تكون قناة اليصال رسالة حركة الصحوة االسالمية ‪ ,‬في الوقت الراهن فان الحاجة‬ ‫الرئيسية لنا هو تثبيت شخصيتنا ومواجهة هذه الدعايات السلبية ‪ ,‬حتى ال نفقد دوافعنا ونقع‬

‫تحت تأثير الدعايات السلبية‪.‬‬

‫والوسائل الحديثة للاتصاالت مثل االنترنت والهاتف الجوال والعديد من الوسائل االخرى‬

‫بامكانها المساعدة على تيسير مسؤولية النساء المسلمات في حركة الصحوة االسالمية ‪ ,‬النها‬

‫تتطابق جيدا مع احتياجات النساء المسلمات داخل الحركة وتسهل مهامهم ‪ ,‬وعلى الرغم من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫جميع المشكالت التي ذكرت ‪ ,‬فان شاء اهلل سنتغلب على جميع المشكالت قريبا‪.‬‬

‫‪111‬‬


‫وضع ستراتيجيات لترسيخ دور المسلمين في الصحوة الدينية في الغرب‬ ‫!‬

‫المخلص‬

‫آنخلیکا ماريا روخاس امینا رشیدا‬

‫يتناول المقال الذي امامي بشكل موجز مكانة المراة و مكانة المراة المسلمة‬ ‫في الغرب على الصعيدين الديني والنسيج المحلي كذلك نظرا الخذ المعلومات‬ ‫التاريخية والراهنة بنظر االعتبار تقدم مقترحات في اطار ترسيخ دور المسلمين‬ ‫في منطقة امريكا اللاتينية سيما كولومبيا‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة‬ ‫المسلمون ‪ ،‬الحجاب ‪ ،‬الصحوة االسالمية ‪ ،‬المراة ‪ ،‬خلق االدوار‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫‪111‬‬


‫المقدمة‬ ‫الذين يعتنقون االسالم يتعرفون على الحقائق القائمة ماوراء هذا الدين الحنيف‬ ‫بمعنى ان اي من ابناء البشر يقوم باعتناق الدين االسالمي من تلقاء نفسه ومن دون‬ ‫اكراه ‪ .‬الدبلوماسيون و النخب العلمية و الكتاب و العبو كرة القدم و الممثلين و‬ ‫مقدمي البرامج والمطربين و كثيرا من الوجوه والشخصيات المشهورة قد توصلوا‬ ‫الى الحقيقة والهداية من خالل اعتناقهم االسالم‪ .‬رغم ذلك اال ان صورة االسالم‬ ‫خالل المرحلة التاريخية المعاصرة تمر بازمة وذلك بسبب االنتشار‬ ‫المتواصل للدين االسالمي بحيث ادى ذلك الى ان يتحد العديد من االعداء‬ ‫فيما بينهم لوقف نشر الدين االسالمي ‪ .‬اضافة الى ذلك فان هناك اشخاص يسعون‬ ‫الى نشر صورة ماساوية عن االسالم كالتعامل السيء مع النساء و االطفال‬ ‫المعوقين و االالف من المشردين وان يعزو كل ذلك الى االسالم ‪ ,‬من الطبيعي ان‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تكون هذه المجموعة تهدف الى تشويه حقيقة دين السالم وليس دين الحرب‬ ‫واالعتداء ‪ .‬وفي هذا المعترك يجب على الناس تمييز الدين عن الصراعات السياسية‬ ‫و التعارض الثقافي والخلفيات المتباينة ‪.‬‬ ‫قبل كل شئ يبدو من الضروري طرح نقطتين هامتين حول االسالم النقطة‬ ‫االولى واستنادا لبعض المعطيات عن العنف في العالم ‪,‬تشير االحصائيات التي‬ ‫اجريت قبل عام ‪ 8111‬الى مقتل ‪ 11‬امراة في اسبانيا خالل عام واحد على ايدي‬ ‫ازواجهن او ازواجهن السابقين ( يجب ان ناخذ بنظر االعتبار ان اسبانيا ليست بلدا‬ ‫اسالميا) وفي هذا االطار ‪ ,‬مع االسف نالحظ في كولومبيا ( بلد غير اسالمي ايضا )‬ ‫والذي يعد بلدا رائدا في أكبر عدد من التهجير القسري الداخلي بحيث وفقا‬ ‫للاحصائيات الرسمية التي اجريت في عام ‪ 8199‬يتعرض ‪ 3,8‬مليون شخص في‬ ‫‪112‬‬

‫هذا البلد لهذه الحالة‪ .‬هذه االحصاءات تشير الى ان العنف والرعب ال يخيمان‬ ‫فقط على بلدان تكون غالبية سكانها من المسلمين‪.‬‬


‫اذا صح القول ان دول الشرق االوسط تعاني من مشاكل ال نهاية لها و حروب‬ ‫و نزاعات اال ان الدول الغربية ال يمكن استثنائها من هذه القاعدة بحيث تعاني من‬ ‫مشاكل كبيرة وان اعلى نسبة من االحصائيات في هذا المجال تشير الى االناث في‬ ‫هذه البلدان‪.‬‬ ‫النقطة الثانية ‪ :‬من الضروري ان ندرك هذا الموضوع بان االسالم رفع من مكانة‬ ‫المراة واوصلها الى اعلى مكانة‪.‬‬ ‫ان اهلل القدير قد منح المراة القوة و الحق في التعليم و العمل مع المكافأة و‬ ‫حق التحكم الكامل بثروتها و الزواج والطالق (جعفر غنزالس برنز‪،8112 ،‬‬ ‫صفحة ‪ )81‬وهذا يتعارض تماما ما يتصوره في الغرب المهمة الرئيسية التي تقع‬ ‫على عاتق المراة المسلمة ليست هي ان يقوم زوجها او اقربائها بقمعها بل ان‬ ‫المراة بامكانها ان تتواجد في المجتمع بشكل حر و طبيعي مع الحفاظ على‬ ‫العفاف وان يكن لها االحترام من هم حولها‪ .‬وعلى هذا االساس فان االسالم‬ ‫من قبل الباري سبحانه وتعالى ‪ :‬هن لباسن لكم وانتم لباسن لهن ( سورة البقرة ‪،‬‬ ‫االية ‪ )929‬مع هذه المقدمة سيتناول المقال اوضاع المراة المسلمة في امريكا اللاتينية‬ ‫سيما في كولومبيا كذلك سيتم التطرق الى وجهات النظر الرئيسية حول تعرض حقوق‬ ‫المراة المسلمة ومن هذا المنطلق سنتطرق الى التحديات التي تواجهها المراة المسلمة‬ ‫في كولومبيا باعتبارها بلدا غربيا ومن ثم سيتم طرح االستراتيجيات المحتملة لترسيخ‬ ‫دور المراة المسلمة في الصحوة الدينية في الغرب ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يجعل احدى واجبات الرجل هي صيانة المراة وهذا ما نص عليه القران الكريم‬

‫المراة في كولومبيا باعتباره بلدا غربيا ‪:‬‬ ‫وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَالَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِالَّ مَا‬ ‫ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ وَالَ يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِالَّ لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَآئِهِنَّ أَوْ‬ ‫آبَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَآئِهِنَّ أَوْ أَبْنَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِيۤ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ‬

‫‪113‬‬


‫نِسَآئِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ ٱلتَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي ٱإلِرْبَةِ مِنَ ٱلرِّجَالِ أَوِ ٱلطِّفْلِ ٱلَّذِينَ لَمْ‬ ‫يَظْهَرُواْ عَلَىٰ عَوْرَاتِ ٱلنِّسَآءِ وَالَ يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوۤاْ إِلَى‬ ‫ٱللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ ٱلْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ( سورة النور االية ‪) 59‬‬ ‫وقد خضع دور المراة في النسيج الغربي و السباب مختلفة كالموضة و النزعة‬ ‫االستهلاكية لتاثيرات سلبية بحيث هذه العوامل حولت المراة غير المسلمة الى اداة‬ ‫جنسية لدى وسائل االعالم والتجارة في الغرب ‪.‬ومن هذا المنطلق فان المراة المسلمة‬ ‫تواجه تحديات في مجتمع غير معتاد بمشاهدة مراة تردي زي الحجاب كما تتعرض‬ ‫للنقد يوميا والسخرية من قبل ها المجتمع‪ .‬في تصور الغربيين يعتبر ارتداء الحجاب‬ ‫من قبل المسلمات ظلما و انتهاكا للحقوقهن ‪ ,‬في هذا المضمار يجب معرفة وجهة نظرة‬ ‫المراة المسلمة في الغرب وتعريف ماضيها في هذا النسيج‪.‬‬ ‫نبذة تاريخية عن وضع المرأة في الغرب ‪ :‬كولمبيا مثاالً المرأة في الغرب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫حاولت أن تنال حقوقها منذ القدم ‪ .‬المحاوالت المستمرة للنساء من أجل نيل حقوقهن‬ ‫في المشاركة السياسية بدأت عن طريق الكاتب والسياسي الفرنسي اليمب دغوج باعالنه‬ ‫حق المواطنه للمرأة ‪ .‬عالوة على ذلك االعتراضات التي اندلعت في الخمسينيات من أجل‬ ‫المطالبة بالمساواة بين الرجال و النساء وذلك بعم من ( فمينيسم التساوي ) وكذلك‬ ‫االشارات المتكررة للحقوق المحددة لهوية ووجود المرأة والمعروفة باسم ( فمينيسم‬ ‫االختالف ) ‪ .‬وفي الثمانينات والتسعينات ( مونيا ‪ ) 8111‬على طول الطريق‬ ‫صاحبها مطالبات بنظام أكثر شمولية‪ ،‬خصوصا في ما يتعلق بالحقوق المدنية ‪.‬‬ ‫حديث آنا ميلنا مونتويا ‪:‬‬ ‫" محتويات المواطنة النسائية في الساحة المحلية والوطنية والدولية مرت‬ ‫بتحسن مستمر ‪ ،‬كما قال بارقس ( ‪ ) 8118‬أن المواجهات و المتغيرات االقتصادية‬ ‫‪114‬‬

‫والثقافية أجماالً تمتد إلى مساحات جديدة من توسعة حقوق النساء تتطابق مع‬ ‫إحتياجاتهن والعالقات االجتماعية المتشابكة بين النساء ‪ ،‬الرجال ‪ ،‬االنظمة االنتاجية ‪،‬‬


‫االنظمة الثقافية وفضائات الحضور السياسي الذي يتسع الى ما وراء الحدود الوطنية‬ ‫حتى لو افترضنا عدم وجود مركزية حقوقية فإنها ستُعرف في العالم بشكل رسمي "‬ ‫مونتویا‬ ‫ومن هنا ‪ ،‬فإن أعرق نظال لمواطنة النساء في الغرب من أجل نيل مكانة كان‬ ‫مطالبة المجتمع " بإحقاق الحقوق " ( مونتويا ‪ . ) 8111‬وهذا يعني أن النظام‬ ‫الغربي ظل جامداً في مواجهة توفير مساحات ضرورية للمراة من أجل حضورها‬ ‫ككائن بشري حر يتمتع بكل القدرات التي عند الرجل ‪.‬‬ ‫في ‪ 92‬من مايو عام ‪ 9189‬وقعت ‪ 94‬الف امراة من الحمر ومن ‪ 2‬واليات‬ ‫مختلفة في كولمبيا على بيان " حقوق المرأة الحمراء " نقرأ جزءً منه ( بائس‬ ‫‪ " ) 8198‬اليوم نحن شجاعات ‪ ،‬نحن الحُمر الكولمبيات اللواتي وقعنا على هذا‬ ‫البيان وأتحدنا مثل قبضة النسور الغاضبة ‪ ،‬وسنناضل من أجل تحسين حقوقنا ‪ .‬إن‬ ‫إحقاق الحق للنساء من طبقة الريفيات سواء متزوجة أو ال ‪ ،‬أو اللواتي تحت سيطرة‬ ‫الهنود الحمر ) وإن كانوا أكثر من اوالئك الفاتحين والمغتصبين الرضنا لم ينتفضوا‬ ‫ضد االعمال غير القانونية والظالمة ‪ ،‬لذلك فقد أنتفضتا نحن مستعدات " ال ال‬ ‫سنكون ونبقى "‬ ‫ومن المواضيع المهمة في هذا السياق االهتمام بالتعليم ونموه ‪ .‬في كولمبيا ‪" ،‬‬ ‫كان التعليم اساسا إلعداد الفتيات ليكونين زوجات جيدات وربات اُسر صالحات "‬ ‫ومن هنا اذا كانت المرأة راغبة في تعلم االبجدية فيجب أن تتخذ قراراً أخر ‪ .‬وحتى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الرجل المتمدن يجب أن تُتزع ‪ .‬أما قوانينهم فلن تُطبق ‪ ،‬وأما الرجال الحمر (‬

‫أواخر الفترة االستعمارية في القرن ‪ 92‬لم تكن كولمبيا تمتلك موسسات تعليمية‬ ‫للبنات ( بي يه غاس ‪) 8112‬‬ ‫وبهذا الشكل فقد ناضلت المرأة االمريكية اللاتينية وخاصة المولودة في كولمبيا‬ ‫( البلد ذو االكثرية الكاثولوكية ) من اجل الحصول على المكانة التي كان المجتع‬

‫‪115‬‬


‫يسلبها منها دائماً ‪ .‬وفي الوقت ذاته كان المرأة المعتنقة للاسالم جزء من هذا النظام‬ ‫‪ ،‬تلك المرأة التي تري حالياً أن حقوقها كمسلمة في خطر ‪.‬‬ ‫المسلمات وحقوقهن ‪ ،‬حقیقة المرأة المسلمة فی الغرب‬ ‫من الضروري االشارة إلى نقطة مهمة وهي أن المذهب الكاثولوكي يعرف المرأة‬ ‫على أنها كائن مُلحق بالرجل ‪ ،‬كما ذكر في الكتاب المقدس ‪:‬‬ ‫" بعد أن أنزل اهلل النُعاس إلى الرجل ‪ ،‬نام الرجل ‪ .‬وأخذ اهلل منه قطعة من‬ ‫العظام ثم كساها باللحم ‪.‬‬ ‫ثم أوجد اهلل المرأة من تلك العظم التي أخرجها من الرجل وعرفها على الرجل "‬ ‫قال له الرجل ‪ :‬نعم هذه ‪ ،‬التي عظمُها من عظمِي ولحمُها ايضا من لحمِي‬ ‫سيكون اسمُها المرأة ألنها إستُخرجَت من الرجل ( خنسيس ‪) 8/92‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫في القانون الموسوي الذي ترتكز عليه الديانتين اليهودية والمسيحية يُعتقد أن‬ ‫المرأة يمكن اعالن رفضها عن طريق والدها وزوجها ‪ ،‬حتى أنها ال تستطيع أن‬ ‫تأخذ طالقها ‪ ،‬البنات مثالً ال يكونن وارثةات إال في حالة غياب االوالد الذكور ‪.‬‬ ‫هي األفكار تمثل الجذور األساسية للثقافة الغربية وبالتالي فالمرأة تُعرف على‬ ‫أنها كائن تحت اليد ‪.‬‬ ‫وبقيت المرأة على هذه الوضعية لمدة طويلة ومديدة وبدون أي تغيير عملي ‪.‬‬ ‫حتى العام ‪ 9111‬كانت المرأة تحصل على حقوقها بصعوبة ‪ .‬وبهذا الشكل كانت‬ ‫المرأة خالل عصر الثورة الصناعية كموظفة او عاملة يمارس ضدها التفرقة والتمييز‬ ‫في األجر فتحصل على أجر اقل من الرجل ‪.‬‬ ‫وبعد قرون كان هناك تقدم نسبي في مجال حقوق المرأة ‪ ،‬من خالل إقرار‬ ‫‪116‬‬

‫بريطانيا العظمى لقانون في العام ‪ . 9228‬القانون الذي حصلت من خالله المرأة‬


‫على حق الحصول على االجر الكامل ‪ .‬وفي العام ‪ 9215‬سجلت نيوزلندا إسمها‬ ‫كأول بلد تمنح النساء حق التصويت بدون أي قيود ‪.‬‬ ‫في كولمبيا ‪ ،‬حتى األول من ديسمبر ‪ 1651‬تمتعت المرأة بحق التصويت‬ ‫وأصبح بإمكانها أن تختار مرشحاً حكومياً ‪ .‬واستمر هذا القانون بصعوبة منذ العام‬ ‫‪ 1651‬حتى العام ‪ . 2448‬ذلك القانون الذي يصون المرأة من أي تجاوزات ‪،‬‬ ‫واشتمل على مقررات تقي المرأة من أي تجاوزات تجسسية او تحريمية أو إدانية‬ ‫أو اي تجاوز سواء كانت جسمية و جنسية اونفسية ‪.‬‬ ‫بهذه األوصاف ال مجال للشك في أن الوحي القرآني كان مطابقاً وخاصة فيما‬ ‫يتعلق باالفكار المرتبطة بإمراة الثورة ‪.‬‬ ‫لقوله تعالى ‪ ( :‬يا آيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق‬ ‫منها زوجها وبث منهما رجاالً كثيراً ونساءً ) { سورة النساء – اية ‪} 9‬‬ ‫هذه األية تنفي االعتقاد أن المرأة تابعة للرجل ‪ ،‬وما أنزله اهلل تعالى في هذه االية‬ ‫بشكل فاعل في اإلرتقاء بمكانة المرأة وهذا لن يحدث إال بإذن اهلل تعالى ‪.‬‬ ‫األمر الذي يجعل من إستعمال الحجاب يُبلور نظرة ثقافية واجتماعية جديدة في‬ ‫المجتمع نحو المرأة ‪ .‬وبهذا المعنى فإن الوقت الذي كانت المسلمات يستعملن‬ ‫الحجاب لم يكن يعبرن عن أنفسهن كمسلمات فقط بل إنهن بتلك الوسيلة يكتسبن‬ ‫حقوقهن ‪ ،‬تلك الحقوق التي لم تكن المرأة تتمتع بها في بقية األديان ‪.‬‬ ‫وفي هذه الجانب ‪ ،‬كانت النساء المسلمات في الغرب موضع إشارة متكررة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يدل على أن الرجل والمرأة خُلقا منمنبع واحد ‪ .‬وبالتالي فإن هذه النظرية تساهم‬

‫وحتى أنها تُضايق في كثير من أماكن العمل وعدم تمكنها من الوصول إلى مواقع‬ ‫مختلفة بسبب ارتدائها النقاب ‪ .‬ولذلك صار الحجاب يمثل رمزاً مسجالً ( عالمة‬ ‫مسجلة ) للمسلمين في أماكنهم ‪ ،‬فهو من جهة يعبر عن الهوية ‪ ،‬ومن جهة أخرى‬ ‫يُعبر عن شجاعت وشخصية المرأة التي تسعى يومياً للإقتراب من خالقها ‪.‬‬

‫‪117‬‬


‫في نهاية المقالة ‪ ،‬نشير إلى بعض اإلستراتيجيات المستخدمة والتي تُقيم دور‬ ‫المرأة في الصحوة الدينة االسالمية في الغرب ‪.‬‬ ‫استراتیجیات من أجل اإلبقاء علی دور المسلمین في الغرب‬ ‫تحكيم الدين ‪:‬‬ ‫من المؤسف أن بعض األخوات المسلمات أصبحن ينسين التزامهن الديني شيئاً فشيئاً ‪.‬‬ ‫ولعل من أسباب ذلك ‪ ،‬عدم معرفتهن بأمور الدين األساسية وربما أنهمن ال‬ ‫يستلهمن دائماً ما أنزل الخالق تعالى من الوحي على رسوله ‪:‬‬ ‫" إقرأ بإسم ربك الذي خلق ‪ .‬خلق االنسان من علق ‪ .‬إقرأ وربك األكرم الذي‬ ‫علم بالقلم ‪ .‬علم اإلنسان مالم يعلم "‬ ‫لذلك من الضروري تهئية الجو المالئم للإطالع على أمرو الدين ‪ .‬من ضمن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الموضوعات الضرورية التي ينبغي مطالعتها بتعمق وتمعن مثل االحكام ‪ ،‬العقائد ‪،‬‬ ‫االخالق ‪ ،‬وقراءة وحفظ القرآن ومن هنا أوجدت المراكز االسالمية الحياتية ‪ .‬تلك‬ ‫المراكز التي تُشكل فيها الصفوف الدائمة التي ال تختص بالمسلمات فحسب بل‬ ‫تهدف إلى تعريف غير المسلمات بالدين االسالمي ‪.‬‬ ‫األخوات اللواتي لديهن حماس أكبر للتعرف على الدين ‪ ،‬بالشك ستكون فرصتهن‬ ‫مضاعفة ومحفزة على إشراكهن في مشاريع تعزيز ونشر االسالم مع االسر المسلمة ‪.‬‬ ‫فيما يتعلق بكولمبيا ‪ ،‬توجد أعداد متزايدة من األسر المسلمة والتي تُوسع ذاتياً‬ ‫أجواءً مناسبة من أجل تعرف أطفالها وشبابها على الثقافة اإلسالمية ‪.‬‬ ‫ومن أجل الوصول إلى هذا الهدف ‪ ،‬يمكن المطالبة بدعم المتخصصين في أمور‬ ‫التعليم والتربية بما يتناسب مع حياة المسلمين في الغرب وبهذه الطريقة يمكن‬ ‫‪118‬‬

‫تنظيم وتخطيط النظم التعليمية العملية المناسبة ‪.‬‬


‫وبهذا الشكل فإنه من الضروري اإلستعانة بقادة معنويين وروحانيين متخصصين‬ ‫من أجل توجيه األزواج للحصول على زواج مناسب ومطابق للتعاليم االسالمية‬ ‫ويرتقي على االفكار والتقاليد الثقافية والمحلية ‪.‬‬ ‫ال إكراه في الدين ‪ .‬قد تبين الرشد من الغي ‪ .‬فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن باهلل‬ ‫فقد استمسك بالعروة الوثقى ال انفصام لها ‪ .‬واهلل سميع عليم ‪.‬‬ ‫مفهوم هذه االيه واضح ‪ .‬وظيفة السكان المسلمين في القارة االميركية اللاتينية‬ ‫هو تعريف االخرين عن االسالم بصورة حسنة وجميلة ‪.‬‬ ‫أحدى الطُرق العملية ‪ ،‬التخطيط لجلسات تبادل االراء والحوارات حول المرأة‬ ‫‪ ،‬االسرة وموضوعات أخرى يمكن أختيارها وتكون مرتبطة بخصائص ودواخل‬ ‫االفراد ‪ .‬عالوة على ذلك ‪ ،‬ترجمة الكتب والمقاالت االسالمية المتوائمة مع األنسجة‬ ‫اإلجتماعية الواقعية للقراء من مختلف االطياف وهو عمل ذو أهمية كبيرة ألن كل‬ ‫شخص مُحب للاسالم تربطه صالت قوية بنسيجه االجتماعي الثقافي الخاص به ‪.‬‬ ‫االلكترونية والتسجيل بشبكات التواصل االجتماعي ‪ .‬وهذه المواقع والشبكات‬ ‫والوسائل االعالمية تتمتع بأهمية كبيرة بدليل كثرة تردد الناس عليها وإستخدامها‬ ‫يُيسر الحصول على المعلومات بسهولة ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫من الطرق االخرى نشر االسالم عن طريق االنترنت ‪ ،‬عن طريق إطالق المواقع‬

‫‪119‬‬


‫النتیجة ‪:‬‬ ‫إنحصار دور المرأة في الغرب على المعتقدات والثقافية المترسخة المستمدة من‬ ‫المذهب الكاثولوكي ‪ .‬وعلى الرغم ذلك فقد أهدى االسالم للمرأة مكانة ممتازة‬ ‫بواسطة تحطيم االفكار التقليدية التي إنتفضت المرأة الغربية عليها وأبدلتها وغيرت‬ ‫مكانتها المنحطة المقصورة على اللذة الجنسية بأخري منزهة وكريمة ‪.‬‬ ‫مهمة النساء المسلمات في الغرب متسعة جداً ‪ :‬إيصال صوت االسالم إلى آذان‬ ‫األخرين عن طريق توفر الكمال والمعرفة عن طريق االستفادة الصحيحة للحجاب‬ ‫والمشاركة الفاعلة في كل الفعاليات التي تُبقي االسالم حياً إلى ما شاء اهلل ‪.‬‬ ‫المصادر‪:‬‬ ‫راؤول جونزالس برنز ( ‪ – ) 8112‬القرآن طبعة باللغتين ‪ .‬مدريد ‪ .‬مركز‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ترجمةالقران‬

‫‪121‬‬

‫الموقع تمت االشاره اليه في النص االصلى‬ ‫باليز مخيا ‪ ،‬مارجريتا ( ‪31 ) 8198‬عام صوت المرأة‬ ‫بيغاس بوترو لويس ( ‪ ) 8112‬تعليم المرأة في كولمبيا بين عامي ‪ 9921‬و ‪9151‬‬


‫مكانة ودور المسلمات في نشوء الحضارة اإلسالمية الدولية‬ ‫!‬

‫المخلص‪:‬‬

‫علي حمزة بور‬

‫‪1‬‬

‫إن الوصول إلى الحضارة اإلسالمية باعتباراها حكومة الصالحين المختارين على‬ ‫األرض‪ ،‬هي نقطة آمال وأهداف جميع البشر على مدى التاريخ وبصورة خاصة‬ ‫المجتمعات اإلسالمية‪ ،‬لذلك فمن البديهي أن نرى السعي لتحقيق ذلك‪ ،‬وكذلك‬ ‫الرغبة واالهتمام الجماعي الذي يشمل جميع الطبقات‪ ،‬األقوام وحتى االديان‬ ‫والمذاهب المختلفة وبصورة خاصة الصالحين والمسلمين‪ .‬غن البيان الحقيقي‬ ‫لمكانة المرأة ودورها باعتباراه جزء مهم من المجتمعات البشرية واإلسالمية تظهر‬ ‫في اطار نصف الكتلة السكانية لهذه المجتمعات ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى‬ ‫البناء النشيط للمستقبل وبأحسن صوره في سبيل مجد هذه الطبقة العظيمة في‬ ‫بيان مكانة ودور المسلمات في تحقيق الحضارة اإلسالمية الدولية باستخدام إطار‬ ‫من نظريات المبادئ اإلسالمية المستندة إلى النصوص اإلسالمية وباستخدام طريقة‬ ‫وصف وتحليل‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة‬ ‫المرأة‪ ،‬الحضارة اإلسالمية الدولية‪ ،‬العائلة‪ ،‬الحجاب‪ ،‬الجهاد‪ ،‬المشاركة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المجاالت المرتبطة بتحقيق الحضارة اإلسالمية الدولية‪ .‬في هذه المقالة تم السعي إلى‬

‫‪121‬‬

‫‪ .1‬طالب دكتوراه سياسية في مركز أبحاث العلوم البشرية والدراسات الثقافية‬


‫المقدمة‬

‫إن خلق اإلنسان مقرون بالسعي من اجل الوصول إلى الكمال والحركة باتجاه‬

‫وضع مريح والسعادة‪ .‬منذ بداية التاريخ‪ ،‬سعى جميع البشر إلى الحصول على‬

‫ظروف تحقيق لهم الحد األعظم من السعادة والكمال‪ .‬على الرغم من أن هذه الحاجة‬ ‫الفطرية قد اسيء استغاللها من قبل بعض االستغاللين في أوقات عبر التاريخ‪ ،‬لكن‬

‫بعثة انبياء اهلل دفعت البشر إلى الكمال من جديد حتى أنه في النهاية ادت بعثة خاتم‬

‫األنبياء (صلى اهلل عليه و آله) إلى صحوة العالم اإلسالمي وكذلك والية أمير المؤمين‬

‫السالم)‬

‫(عليه‬

‫وبقية االئمئ اطهار(عليهم السالم) كذلك أدت الى كمال الدين وتكميل النعمة‪،‬‬

‫تكميل الرسالة وكسب رضى اهلل عن الدين اإلسالمي‪.‬‬

‫إن ناكري النعمة‪ ،‬أصحاب الدنيا والغافلون على مدى ال‪ 1444‬عام الماضية‬

‫بعدم التزامهم بالوالية هيؤا أرضية الكفر بالنعمة وغضب اهلل ومن أجل أن يتنعموا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اليام معدودة جلبوا الظاللة والضياع على البشرية إال االتباع الحقيقين والصديقين‬

‫لسنوات طويلة‪.‬‬

‫بعد سنوات من الغفلة العامة منذ عام ‪ 1854‬حتى ‪ 1654‬ولمدة ‪ 144‬عام‪ ،‬أطلق‬

‫البعض من طالب المذهب اإلسالمي في إيران‪ ،‬باكستان‪ ،‬مصر‪ ،‬سوريا وبقية البلدان‬

‫اإلسالمية حركة مقابل الموجة الغربية في القرن التاسع عشر‪ ،‬والتي نستطيع تسميتها‬ ‫بنهضة عودة اإلسالم‪ .‬بالطبع فإن مع قيام هذه النهضة أو قبل ذلك فإن مصلحين كبار‬

‫أخرين ظهروا في العالم اإلسالمي‪ .‬بظهور نوابغ مثل اقبال وحسن البناء انترشت موجة‬ ‫العودة إلى اإلسالم وكسر طلسم الميل إلى الغرب بصورة تدريحية حتى في المحافل‬ ‫الجامعية والمتفتحة‪.‬‬

‫إن األسباب التي أدت إلى العودة إلى اإلسالم هي اوال السرمدية الباطنية لهذا الفكر التي‬

‫انتجت مفكرين كبار مثل الشاه ولى اله دهلوی(‪ 1141-1481‬ه ش)‪ ،‬حاجى شريعت‬

‫‪122‬‬

‫اله‪ ،‬سراحمد خان و سيد امير على في الهند‪ ،‬سيد جمال الدين اسدآبادی(‪1215-1211‬ه‬

‫ش)‪ ،‬سيد محمد عبده(‪ 1283-1228‬ه ش)‪ ،‬رشيد رضا(‪ 1314-1244‬ه ش)‪ ،‬حسن‬


‫البناء(‪ 1321 -1284‬ه ش) و سيد قطب (‪ 1344 -1284‬ه ش) في مصر‪ ،‬عبدالرحمن‬ ‫الكواكبى (‪ 1281-1228‬ه ش) في سوريا‪ ،‬محمد بن احمد سنوسى و عمر المختار في‬

‫ليبيا (‪ 1346 -1244‬ه ش)‪ ،‬حتى عثمان دان فوديو في شمال آفريقا‪ ،‬شرف الدين‬ ‫العاملى (‪ 1331‬ه ش) في لبنان‪ ،‬اقبال الهوری(‪ 1351-1259‬ه ش) و ابواالعلى‬ ‫مودودی(‪ 1358-1282‬ه ش) في باكستان‪ ،‬االستا÷ مطهری(‪ 1358 -1268‬ه ش) و‬ ‫الدكتور شريعتى(‪1359-1312‬ه ش) في إيران‪ .‬والذين نشروا بدورهم انفجارا‬ ‫معلوماتيا على مستوى المجتمع‪ ،‬وعبر الفكر شرعوا بحركة ايجابية حتى كانت الثورة‬

‫اإلسالمية بقيادة اإلمام الخميني (‪ 1398 -1281‬ه ش)‪ ،‬ثاني نهضة اصالحية وصحوة‬ ‫للعالم اإلسالمي منذ ما بعد عصر صدر اإلسالم والتي ضمنت تحقق امال ومثاليات‬

‫المسلمين في المجتمع اإلسالمي بقيام حكومة دينية‪ .‬لذلك وبعد هذاالنصر العظيم‪ ،‬دخلت‬ ‫سلطة الدول اإلستعمارية في جميع انجاء العالم وبصورة خاصة في البلدان اإلسالمي إلى‬

‫صراع وتم تحضير نموذج ملهم من أجل ثورات اسالمية أخرى‪.‬‬

‫باألنبياء سماحة اإلمام الخميني (رحمه اهلل عليه) بصورة بحيث بالتعاون‪ ،‬الصبر واإليثار تم سقي‬ ‫غرسات الثورة بدم شهداء الثورة‪ ،‬وتوفرت أسباب اإلستمرار الملهم« صدور الثورة‬

‫والصحوة اإلسالمية وتجربتها العظيمة في كسب االستقالل‪ ،‬الكرامة‪ ،‬العزة‪ ،‬التطور والقدرة‬

‫في مواجهة االستكبار العالمي‪.‬‬

‫بعد قيام الثورة اإلسالمية‪ ،‬ركز اعداء البشرية جهودهم جميع ما في وسعهم من اجل‬

‫القضاء على نهضة القرن اإلسالمية‪ ،‬وفي هذا السبيل لم يتوانوا عن اي شيء‪ .‬كذلك حتى‬

‫طرحوا بدائل اسالمية عند سقوط الثورة مثل التقوية العلنية السرية لطالبان والسلفية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫منذ عام ‪ 1342‬حتى ‪ 1351‬تهيئت مقدمات ظهور الثورة اإلسالمية للقائد الشبيه‬

‫وكذلك البدائل مثل اإلسالمي األمريكي ‪ ،‬الليبرالية والعلمانية في بعض الدول من اجل‬ ‫حرف مسار ورسالة الثورة اإلسالمية في أذهان العالم‪ ،‬ومنعها من رفع الراية والهام البقية‬

‫بجميع الوسائل‪ ،‬القدرات واإلمكانات وحتى باستخدام الكذب في اإلعالم عبر بث‬

‫اتهامات ال أساس لها والدعاية للخوف من اإلسالم الثوري‪.‬‬

‫‪123‬‬


‫إن السؤال األصلي لهذه المقالة هو بالنظر إلی مکانة المرأة في الحضارة الدولیة‬

‫اإلسالمیة‪ ،‬فما هو دورها في خلق ذلك وتحققه؟‬

‫لذلك في هذه المقالة تم السعي إلى بيان مكانة ودور المسلمات في تحقيق الحضارة‬

‫اإلسالمية الدولية باستخدام إطار من نظريات المبادئ اإلسالمية المستندة إلى النصوص‬ ‫اإلسالمية وباستخدام طريقة الوصف والتحليل‪ .‬وتعميم ذلم على النساء في إطار قالب‬

‫السؤال‪ .‬في هذا اإلطار باإلنتباه إلى ا ن المتغير النسبي هو تحقيق الحضارة الدولية‬ ‫اإلسالمي‪ ،‬لذلك بمالحظة مكانة المرأة في الحضارة المذكورة اعاله‪ ،‬من الممكن تصور‬ ‫وإحصاء وعرض أدوار للمرأة في تحقيق الحضارة الدولية اإلسالمية باعتبار ذلك متغير‬

‫مستقل‪.‬‬

‫عملیة تحقق الحضارة الدولیة اإلسالمیة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫إن خارطة الطريق‪ ،‬مسير االزدهار للدولة اإلسالمية والحركة باتجاهحكومة الصالحين‬

‫والحضارة الدولية اإلسالمية بعد قيام الثورة اإلسالمية ( في ظل الصحوة اإلسالمية)‪،‬‬ ‫والوصول إلى النظام اإلسالمي‪ ،‬الدولةاإلسالمية والبلد اإلسالمي هي كما يلي‪:‬‬ ‫‪ -1‬قیام الثورة اإلسالمیة‬

‫إن قيام الثورة اإلسالمية يعني تغيير جذري في اتجاه حركة الشعب باتجاه األهداف‬

‫واآلمال الدينية وبداية عهد حكومة القيم الدينية والسعي إلى قبام حكومة اسالمية هي أول‬

‫مراحل الوصول إلى الدولة اإلسالمية‪ ،‬والتي تحققت في الجمهورية اإلسالمية اإليرانية التي‬ ‫هي معجزة القرن المحفزة لجميع الحركات اإلسالمية وحتى المطالبة بالحرية في جميع‬

‫انحاء العالم‪ ،‬وهي اآلن كذلك نموذج للصحوة اإلسالمية في البلدان اإلسالمية‪.‬‬

‫ويقول سماحة آية اهلل العظمى األمام الخامنئي (مد ظله الشريف) في هذا الصدد‪:‬‬

‫‪124‬‬

‫"نحن نريد تشكيل ذلك النظام وتلك التشكيالت وتلك الحكومة التي‬

‫تستطيع‪...‬تحقيق األهداف (اإلسالمية)‪ ،‬أن هذه هي عملية طويلة وصعبة وبدايتها الثورة‬


‫اإلسالمية‪...‬الثورة تعني تغيير جذرين بالطبع فإن هذا التغيير الجذري في أغلب األحيان‬ ‫صعب جدا من دون نزاعات وامتحان للقوة‪ ،‬لكن هذا ال يعني أن الثورة يجب أن تكون‬

‫اعمال شغب وعنف وامثال ذلك‪ ،‬ولكن ليست كل اعمال الشغب والمواجهات وهيجان‬

‫للشارع والشعب ثورة‪ ،‬وال يعني كل تحول ثورة‪ ،‬الثورة هي عندما تزال قواهد الخطأ‬ ‫وتبدل‪ ،‬هذه هي الخطوة األولى‪ ،‬في (‪ )9591/11/98‬كانت الخطوة االولى األعلى صدا‬ ‫واألكثر اهمية من الجميع‪ ،‬إن خلق الثورةاإلسالمية لم يكن عمال سهلا‪ ،‬لكن تلك هي أسهل‬

‫خطوة(‪.)9521/11/89‬‬

‫‪ -2‬الوصول النظام اإلسالمي‬

‫بعد حصول الثورة بصورة كاملة ( في ظل الصحوة اإلسالمية) فإن الوصول إلى النظام‬

‫اإلسالمي بمفهومه المتكامل من ناحية الهيكلية وتنفيذ خطة على جميع أفراد المجتمع‬

‫وأركان الحكومة مبنية على أسس ومعايير اسالمية هي كذلك الخطوة الثانية في سار‬

‫الصدد‪:‬‬

‫ما هو النظام اإلسالمي؟ أي أن مصدر التقنين والمعيار واالساس للتنفيذ واتخاذ القرار‬

‫في البلد معلوم‪ .‬تم ترتيب أركان الحكومة‪ -‬القوة التنفيذية‪ ،‬المقننة‪ ،‬القيادة‪ ،‬القضاء و بقية‬

‫األركان‪ -‬وثبتها الدستور‪ .‬لذلك فإن تم وضع االسس األولية‪ )9524/12/12( .‬بعد‬ ‫تحقق الثورة مباشرة‪ ،‬تحقق النظام اإلسالمي‪ .‬النظام اإلسالمي يعني تنفيذ الخطة الهندسية‬

‫والشكل اإلسالمي‪ .‬كما عندما في بالدنا تم ازالة النظام الملكي االستبدادي المتوارث‬ ‫والعميل‪ .‬وبدال عنه قام نظام إسالمي ديني يقوم على تقوى الشعب‪ .‬وبهذا الشكل الذي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تحقيق الحضارة اإلسالمية‪ .‬ويقول سماحة آية اهلل العظمى الخامنئي (مد ظله الشريف)في هذا‬

‫قرره الدستور‪ .‬أي النظام اإلسالمي (‪ )9591/1/98‬اي أن تكون الخطة الهندسية العامة‬

‫للمجتمع إسالمية‪ .‬وهذا حصل أيضا‪ )9521/1/89(.‬اصبح الدين أساس واصل ومحور‬ ‫القانون والتنفيذ في هذا البلد‪ .‬تحرك الناس بتجاه األهداف واآلمال الدينية‪ ,‬هذا هو معنى‬

‫النظام اإلسالمي‪ ،‬وقد تحقق‪ ،‬لكن ذلك ال يكفي‪)9524/2/83(.‬‬

‫‪125‬‬


‫‪ -3‬خلق الحکومة اإلسالمیة‬

‫إن تحقق الحكومة اإلسالمية بمفهمومه من ناحية المحتوى والحركة بانجاه تطبيق‬

‫وتقريب االتجاهات اليالمعايير اإلسالمية واالخالقية له بعدين اساسيين هما‪:‬‬ ‫الف‪ -‬مطابقة تصرفات المسؤولين للمعايير اإلسالمية‬

‫بحصول الثورة اإلسالمية وبعد الوصول إلى النظام اإلسالمي من المتوقع تطبيق نظام‬

‫وتواصل باطني‪ ،‬داخلي وخارجي للدولة‪ ،‬قيادات النظام والقوى الثالث على أساس‬

‫الوقائع والمعايير اإلسالمية‪ .‬يقول سماحة آية اهلل العظمى الخامنئي (مد ظله الشريف) في هذا‬

‫الخصوص ما يلي‪:‬‬

‫بعد تشكيل النظام اإلسالمي‪ ،‬حان وقت تشكيل الجولة اإلسالمية بمعناها الحقيقي‪ .‬أو‬

‫بكالم أوضح‪ ،‬تشكيل تصرفات رجال الدولة على أساس إسالمي‪ .‬الن ذلك غير ممكن في‬

‫الوهلة االولى‪ .‬ويحصل بصورة تدريجية وعبر السعي‪ .‬إن المسؤولون ورجال الدولة يجب أن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يطبقوا المقررات التي تتعلق بمسؤولي الحكومة اإلسالمية ‪ .‬أو أن يتم توظيف مثل هؤالء‬

‫االفراد –اذا وجدوا‪ ،-‬اما اذا لم يكونوا على درجة كاملة من االهلية‪ ،‬قيجب أن يسعوا نحو‬

‫الكمال‪ .‬إن هذه المرحلة الثالثة نعبر عنها بخلق الدولة اإلسالمية‪ )9591/1/98(.‬إن معنى‬

‫شعار الدولة اإلسالمية هو أننا تريد تقريب األعمال الفردية والتعامل مع الناس وبيننا والتعامل‬ ‫مع األنظمة الدولية ونظام السلطة العالمية الحالي إلى معايير ومقررات اإلسالم‪)9524/2/2(.‬‬ ‫ب‪ -‬تحقیق نتاج النماذج اإلسالمیة‬

‫أن إظهار نتاج نماذج الحكومة اإلسالمية هي جزء مهم وهادف من مرحلة تشكيل الحكومة‬

‫اإلسالمية وإن الوصول إلى ذلك المجال من أجل تكامل وتوسيع نتاج النموذج الحكومي‬ ‫اإلسالمي من اجل نبذ الحكومة المادية وهداية البشر نحو دار السعادة‪ .‬يقول سماحة آية اهلل‬

‫العظمى الخامنئي (مد ظله الشريف)في هذا الصدد‪ :‬نحن اليوم في الجمهورية اإلسالمية اإليرانية في‬

‫مرحلة الدولة اإلسالمية والحكومة اإلسالمية‪ ،‬ويجبان نحقق الحكومة اإلسالمية‪ .‬اليوم حكومتنا –‬ ‫‪126‬‬

‫أي مسؤولو القوة التنفيذية‪ ،‬القضاء‪ ،‬القوة المقننة‪ ،‬والتي يشكل مجموعها الحكومة اإلسالمية‪-‬‬

‫تملك حصة جيدة من الحقائق والقيم اإلسالمية‪ .‬لكن ذلك ليس بكاف‪ ،‬اوال انا نفسي‪ ،‬يجب أن‬


‫نسعى إلى الوصول إلى اإلسالم والغيمان اكثر‪ .‬يجب أن نتجه إلى الحياة العلوية‪ .‬إن االتجاه إلى‬ ‫الحياة العلوية ال يعني إنهم اذا كانوا في ذلك اليوم يلبسون الخف ويسيرون يجب أن نقوم بذلك‬

‫نحن ايضا‪ ،‬ال‪ ،‬اليوم الحياة متقدمة‪ ،‬يجب أن نحيي في أنفسنا روح الحياة العلوية‪- ،‬أي العدالة‪،‬‬ ‫التقوى‪ ،‬الزهد‪ ،‬الطهارة‪ ،‬عدم التخاذل في سبيل اهلل والميل والرغية إلى الجهاد في سبيله‪ ،-‬يجب‬

‫أن نسير باتجاه ذلك‪ .‬إن هذا هو أساس عملنا وأخبركم أن بذلك ستضاعف ثمار االلجمهورية‬ ‫اإلسالمية‪ ،‬ألن المشكلة الرئيسية التي من الممكن أن تواجه النظام اإلسالمين هو الغنتاج حسب‬ ‫النظرة العالمية‪ .‬أن يقولوا هل استطاعوا القيام بهذا العمل أو ذلك؟ اذا نحن سعينا بدية نحو‬

‫التحول الداخلي ومضينا إلى ذلك وعبر االلتزام باألصول والقيم فمن الناحية العملية سيكوت‬

‫نتاجنا وتوفيقتا أكثر‪)9525/2/2(.‬‬ ‫‪ -4‬خلق البلد اإلسالمي‬

‫إن خلق البلد اإلسالمي بمعنى ايجاد اسس الحضارة اإلسالمية وعن طريق‬

‫ومثالي من أجل مرحلة رونق النظام اإلسالمي والقيم السامية له‪ .‬في هذا الصدد‬

‫بقول سماحة آية اهلل الهعظمة الخامنئي‬

‫(مد ظله الشريف)‬

‫ما يلي‪:‬‬

‫إن المرحلة الرابعة هي البلد اإلسالمي‪ .‬غذا اصبحت الحكومة إسالمية بالمعنى الحقيقي‬

‫للكلمة‪ ،‬فحين ذلك سيصبح البلد غسالمي بمعنى الكلمة‪ ،‬وتنتشر العادلة‪ ،‬ويختفي التمييز‬ ‫العنصري‪ ،‬وبصورة تدريجي تختفي جذور الفقر‪ ،‬وينال الشعب العزة الحقيقية‪ ،‬وتسمو‬

‫مكانته في العالقات الدولية‪ ،‬وهذا هو البلد اإلسالمي‪)9591/11/98( .‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تحقيق العدالة االجتماعية واألهداف اإلسالمية في المجتمع وخلق مجتمع نموذجي‬

‫‪ -5‬خلق الحضارة اإلسالمیة الدولیة‬

‫إن خلق الحضارة اإلسالمية الدولية هو نتيجة للعبور من المراحل األربعة السابقة التي‬

‫تشمل الثورة اإلسالمية‪ ،‬النظام اإلسالمين الدولة اإلسالمية والبلد اإلسالمي‪ .‬بمعنى تشكيل‬ ‫عالم اسالمي‪ ،‬وعمل نموذج عالمي وانتشار الثقافة اإلسالمية في الفضاء العام للبشرية‬

‫‪127‬‬


‫وبالنتيجة الوصول إلى قمة السمو اإلنساني‪ .‬إن قمة هذا المسار في الدولة اإلسالمية ويقول‬

‫سماحة آية اله العظمى الخامنئي(مد ظله العالى) في هذا الصدد‪:‬‬

‫إن المرحلة التالية هي خلق الحضارة اإلسالمية الدولية‪ )9525/2/2(.‬عندما‬

‫يصبح البلد إسالميا ستظهر الحضارة اإلسالميةو في ذلك الحين ستعم الثقافة‬

‫اإلسالمية على العالم (‪ ،)9524/13/82‬بتجاوز المرحلة (البلد اإلسالمي) نصل إلى‬ ‫العالم اإلسالمي‪ .‬عن خلق نموذح فأن اشباه له ستظهر في العالم‪)9591/11/98(.‬‬ ‫مکانة النساء في الحضارة اإلسالمیة الدولیة‬

‫إن تحقيق الثقافة اإلسالمية يحتاج إلى جهود جماعية ويشل ذلك جهود النساء‪.‬‬

‫إن تحقيق الحضارة الدولية اإلسالمية يعني التحضير لظهور اإلمام المهدي (عجل اهلل‬

‫فرجه الشريف) وبعبارة أخرى التحقق الكامل لذلك‪ .‬لذلك فما ما تكون النساء‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مشاركات في التحضير لظهور اإلمام المهدي‪ ،‬يجب أن يشاركن بصورة مباشرة في‬ ‫ادارة الحكومة العالمية الموعودة‪ .‬إن هذه الحقيقة ذكرت في حديث نقل عن الرسول‬

‫(صلى اهلل عليه وآله)‪:‬‬

‫في ذلك الوقت يلجئ الجئ إلى الحرم اإللهي اآلمن‪ ،‬ويهجم الناس باتجاهه مثل‬

‫الحمامات من جميع الجهات‪ ،‬حتى يجتمع حوله‪ 314‬شخص ومنهم امرأة وينتصر‬

‫على كل جبار وابن جبار‪ .‬معجم احاديث االمام المهدى ج‪ 9‬ص‪311‬‬

‫وفي حديث منقول عن االمام الصادق (عليه السالم) يذكر هذا الموضوع كذلك‬

‫مع ذكر عدد النساء في أصحاب اإلمام‪:‬‬

‫قسما باهلل ‪ 595‬شخص والذين منهم ‪ 31‬امراة سيجتمعون فى مكة بدون موعد‬

‫سابق وان هذا هو معنى اآلية‪ :‬أينما تكونوا يأت بكم اللَّه جميعاً إنّ اللَّه على كلّ‬

‫شىء قدير ‪( .‬بحار االنوار ج‪ 52‬ص‪)223‬‬ ‫‪128‬‬

‫كذلك حسب الحديث المنقول عن اإلمام الصادق فإن ‪ 13‬عشر من هؤالء النساء‬

‫هن نساء مختارات عائدات إلى الحياة وحتى انه حدد اسمائهن وانشطتهن‪:‬‬


‫ستكون هنالك ‪ 13‬امراة إلى جوار قائم آل محمد (ص) يقمن‬

‫بمداواة الجرحى وتمريضهم ومنهن قنواء بنت رشيد الهجري ام ايمن‬ ‫حبابه والبيه سميه والدة عمار ياسر زبيده ام خالد احمسيه ام سعيد‬

‫حنفيه صيانه ماشطه ام خالد جهنيه‪( .‬دالئل االمامة ص‪)821‬‬

‫مکانة ودور النساء في تحقیق الحضارة الدولیة اإلسالمیة‬

‫بمراجعة مكانة المرأة في تحقيق الحضارة الدولية اإلسالمية‪ ،‬ودورها في خلق‬

‫ذلك وتحققه والمأخوذ من النصوص اإلسالمية نجد‪:‬‬ ‫‪ -1‬نشر الدین وتربیة الثقافة العائلیة‪.‬‬

‫من حيثان النبي (ص) قال‪ :‬ال شيء احل إلى اهلل من في اإلسالم وأعز إليه من‬

‫تكوين العائلة (وسائل الشيععة‪ ،‬ج‪ ،14‬ص‪ .)3‬أن العائلة تعتبر منظمة اساسية في‬ ‫المجتمع وأصل ومحور وفي تحديد نسائل النساء ورسم صورة المرأة المسلمة يجب‬

‫الروابط العائلية بصورة خاصة بين المرأة وزوجها‪ ،‬هذان األساسان لهذه المنظمة‪.‬‬

‫ويجب االبتعاد عن كل توصية تؤدي إلى إضعاف هذه المنظمة‪.‬‬

‫في كل مناسبة اجتماعية أو خاصة فغن الرجل والمراة باختالف األدوار التي‬

‫يقومون بها يجب أن يضعوا "العائلة" اوال وان يؤدوا دورهم فيها‪ .‬إن المدينة‬ ‫الفاضلة التي يرسم اإلسالم شكلها والمجتمع المدني وتنمية الشاملة التي أصبحت من‬

‫األهداف العالمية للشعوب المختلفة ومنها األمة اإلسالمية‪ .‬لن تكون من دون الوجود‬ ‫النشيط والبناء "لنظام العائلة المقدس" (السيد ضياء مرتضوي‪"64:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫باعتبارها أساس ال بديل عنه يجب أن تتم التوصية بكل ما يقوي هذا البنيان ويعمق‬

‫باعتبارها نظام اجتماعيا فإن العائلة هي النواة األساسية للمجتمع‪ ،‬وإن هدفها‬

‫ليس فقط التوجيهات الدينية بل باإلضافة على ذلك التأكيدات الدينية والقيم التي‬

‫تضاف إلى ذلك وباإلضافة إلى كل ذلك طرق العمل من اجل التشكيل الصحيح‬ ‫وتحديد المسؤوليات وطرق الحل وتقوية العالقات العائلية‪ .‬إن المصالح والقيم‬

‫‪129‬‬


‫الكثيرة التي تعتبر واقعا ملموسا واضحة للجميع‪ .‬ونطالع في خطبة للغمام موسى‬ ‫الرضا (عليه السالم) حتى لو لم تنزل آية حول الزواج ولم تكن هنالك سنة أو‬

‫حديث« فإن فيه انس وألفة تدفع اإلنسان العاقل والحكيم والعالم إلى العجلة إلى‬

‫الزواج‪ ( .‬بحار االنوار‪ ،‬ج‪ ،143‬ص‪ )299‬وبهذه الطريقة التي صرح بها اإلمام‬ ‫الصادق (عليه السالم) فإن اهلل عزل وجل يحب المنزل الذي فيه عائلة ويغض‬

‫المنزل الذي فيه طالق‪(.‬الكافي‪ ،‬ج‪ ،4‬ص‪)54‬‬

‫سماحة اإلمام الخميني (رحمه اهلل) يقول في موضوع دور المرأة في المجتمع‬

‫ومقارنة ذلك بدور األنبياء‪:‬‬

‫إن خدمات األم للمجتمع أكبر من خدمات المعلم وأعلى من خدمات الجميع‬

‫وهذا هو األمر الذي أراده األنبياء وارادوا أن يكونوا من يربي جميع أفراد المجتمع‬ ‫من الرجال والنساء‪)56\12\25( .‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كذلك سماحة آية اهلل العظمى اإلمام الخامنئي (مد ظله الشريف) اعتبر كذلك أن الركون‬

‫إلى العائلة وتربية األوالد وتشجيع الرجل هي أعظم دور للمرأة ويقول‪:‬‬

‫المرأة المسلمة في العائلة تحمل واجب وهو الركون إلى العائلة وتربية االوالد وهداية‬

‫الرجل وتشجيعه‪ ..‬األمهات خالل زمن الثورة والحرب المفروضة‪ ،‬حولن اوالدهن إلى‬

‫مسلمين وجنود شجعان في سبيل اإلسالم‪ ،‬وكذلك الزوجات خالل زمن الثورة والحرب‬

‫المفروضة حولن أزواجهن إلى بشر مقاومين وأقوياء‪ .‬هذا هو تأثير المرأة ودورها في الرجل‬ ‫واالبن‪ ،‬هذا هو الدور الذي تستطيع المرأة تأديته في العائلة وهو من اكبر األدوار وحسب‬

‫اعتقادي فان تربية األوالد وتشجيع الرجال اهم من جميع أعمال المرأة‪)93 /98 /89 (.‬‬

‫وفي خطبة أخرى وضمن تاکیده علی أهمیة دور المرأة في العائلة باعتبار اهم‬

‫ادوار المرأة فیها یقول‪:‬‬ ‫‪131‬‬

‫في موضوع المرأة إن ما هو أكثر أهمية "موضوع العائلة" إن دور المرأة‬

‫باعتبارها عضوا من العائلة أهم من جميع االدوار التي تستطيع أدائها‪ ....‬هل يحق‬


‫للمرأة بسبب جميع األشياء الجميلة المرغوب بها الموجودة في خارج محيط العائلة‬

‫أن تترك دورها في الزوجية؟ هل لها حق ام ال؟ نحن نعتمد على هذا الدور‪..‬‬

‫إن اهم دور تستطيع المرأة أن تلعبه على كل مستوى من المعلومات‪ ،‬األبحاث‬

‫والروحية هو دورها كأمّ‪.‬هذا هو العمل الذي ال يستطيع احد القيام به سوى‬

‫المرأة‪ ...،‬غن هذه المسؤولية يجب أن تكون مسؤوليتها األولى إن بقاء البشر‬ ‫ونموهم وتطور قدراتهم الداخلية تعتمد على ذلك‪ .‬الراحة والهدوء والطمأنينة مقابل‬

‫التيهان والضياع والتالطم‪)9522 /14 /95( .‬‬

‫‪ -2‬نشر ثقافة الحجاب‪ ،‬العفاف والطهارة في المجتمع‬

‫إن السيدة فاطمة(ع) هي اكبر معلمة للإنسانية وفخر نساء ورجال العالم‪ ،‬وتعتبر‬

‫منبع العصمة والعفة والنجابة‪ .‬إن النساء المحجبات العفيفات يستسلمون للحكم‬ ‫اإللهي بسبب معرفتهم بحقيقة وجودهن‪ .‬ويضعن تاج العبودية على رؤوسهن‪.‬‬

‫والجرل في مسار العبوديى والصالح‪ .‬كما يقول سبحانه وتعالى‪:‬‬

‫وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا‬

‫مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ‬ ‫آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ‬

‫بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ‬ ‫أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ‬

‫مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (سورة النور ‪)31‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ودائما ما يراجعن درس الوقار واإلنسانية في المجتمع والذي يؤدي إلى حياء المرأة‬

‫يَأَيهَا النَّبىُّ قُل ألَزْوَجِك وَ بَنَاتِك وَ نِساءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيهِنَّ مِن جَلَبِيبِهِنَّ‬

‫ذَلِك أَدْنى أَن يُعْرَفْنَ فَال يُؤْذَيْنَ وَ كانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً(‪)56‬‬

‫في بيانه للدور االستثنائي للمرأة في المجتمع وبيان ان الوصول إلى اإلنسانية مرتبط‬

‫بوجود المرأة مع اإليمان« العفة والطهارة يقول سماحة آية اهلل الخامنئي (مد ظله الشريف)‪:‬‬

‫‪131‬‬


‫عبر منطلقات قوتها فإن المرأة –التي اودع اهلل سبحانه وتعالى ذلك فيها‪-‬‬

‫باإليمان العميق واإلستقرار المتكون من التوكل على اهلل ‪ ،‬وكذلك بالعفة والطهارة –‬

‫حيث تنير الفضاء المحيط بها‪ -‬تستطيع أن تلعب دورا استثنائيا في المجتمع‪ ،‬ال‬ ‫يوجد رجل قادر على القيام بذلك‪ .‬مثل جبل من اإليمان وفي نفس الوقت مثل نبعة‬

‫من العاطفة والمحبة واإلحساسات األنثوية‪ ،‬تحتاج إلى المحبة والدالل ومشبعة‬ ‫بالصبر والعاطفة‪ .‬إذا لم تمتلك المرأة هذه الصفات في عالم الوجود‪ /‬لما وجدت‬

‫اإلنسانية معناها‪ ،‬إن هذا المعنى يحدد قيمة المرأة وشخصيتها‪)9524 /15 /83( .‬‬

‫لذلك فإن المرأة المسلمة في مجتمعها وفي ظل الحجاب تستطيع أن تكون‬

‫معلمة المجتمع وتدرس المجتمع درس العفة« العاطفة‪ ،‬اللطف‪ ،‬الصفاء والوفاء‪ .‬إن‬

‫اإلسالم يجذب النساء إلى مشهد في ظل الحجاب وبقية الفضائل كي تكون معلمة‬ ‫للعاطفة والرقة واللطف والصفاء‪ .‬إن المجتمع الحالي أخذ الحجاب من المرأة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وجعلها تنزل إلى السوق مثل اللعبة لترضي الغرائز‪ .‬عندما تدخل المرأة إلى‬

‫المجتمع وراس مالها هو الغريزة فإنها لن تكون معملة للعواطف بل ستصدر امر‬

‫الشهوة ال المحبة إن ال شهوة ال تجلب معها سوى العمى والخرس‪ ،‬لذلك فغن‬

‫اإلسالم يصر على أن تحضر المرأة في المجتمع بحجابها أي أن تدرس العاطفة‬

‫والعفة ال الشهوة والغريزة‪( .‬جواد آملي‪)154 :‬‬

‫‪ -3‬المشارکة العینیة في ساحة الجهاد وقتال األعداء‬

‫إن السيرة النير للسيدة فاطمة الزهراء(س) في تعاملها مع مقولة الجهاد والدفاع‬

‫بينت ووضحت كيفية مسؤولية الدفاع اإلسالمي الجماعي ‪ .‬إن مشاركتها في الخط‬

‫الخلفي للجبهة وحتى مرورها في بعض األحيان على المقاتلين المسلمين وايصال‬ ‫الغذاء لهم في الصف االول للمواجهة وبصورة خاصة في معركة الخندق وفتح مكة‬

‫‪132‬‬

‫يوضح هذا األمر‪.‬‬


‫غن تواجد نساء مثل نسيبه‪ ،‬جراحه و ام عطيه اللاتي شاركن في الكثير من‬

‫غزوات الرسول (ص) وحروبه‪ ،‬وتولوا مسؤولية المساعدة‪ ،‬فتحن الطريق اما نساء‬

‫األمة كي يستطعن المساعدة عند الحاجة بالمشاركة المباشرة في التمريض مثال‬ ‫وكذلك الغير مباشرة في تشجيع الرجال للذهاب إلى الجبهة‪ ،‬ارسال المعونات‬

‫والمساعدات لمقاتلي اإلسالم‪.‬‬

‫كذلك المشاركة التربوية والمليئة بالعبرة للنساء في ثورة عاشوراء والطيف‬

‫الواس ع من مجاالت الجهاد ومحاربة االعداء من ذلك المشاركة في الجهاد ( من‬ ‫تعاون طوعه في الكوفة مع ثورة مسلم ومرافقتها زوجات بعض شهداء كربالء وحتى‬ ‫انتقادها بعض زوجات جيش الكوفة بسبب أفعال ازواجهن مثل خولي)‪ ،‬نشر روح‬

‫الصبر والمقاومة ‪ ،‬المشاركة المشجعة في الجبهة والتي مثالها الواضح هي السيدة‬ ‫زينب الكبرى (س) باعتبارها سند الغمام الحسين (ع)‪ .‬وفضح أعمال اتباع يزيد‬

‫في سفر األسرى وعند العودة إلى المدينة مساعدة المرضى والجرحى واإلدارة‬ ‫اجل المحافظة على دماء الشهداء‪.‬‬

‫يقول اإلمام الخميني (رحمه اهلل) في مشاركة النساء في المجاالت المختلفة في‬

‫الحرب الدفاعية في الجمهورية اإلسالمية ما يلي‪:‬‬

‫إن نساء عصر صدر اإلسالم كن يشاركن مع الرجال في الحروب‪ .‬نحن نرى‬

‫وراينا أن النساء وقفن إلى جانب الرجال أو حتى أمامهم في صفوف القتال‪ .‬فقدوا‬

‫انفسهن وأطفالهن وأوالدهن‪ ،‬واستمروا في المقاومة نحن نريد أن تصل المرأة إلى‬

‫مقام اإلنسانية السامية‪ )39/98/93(.‬نحن نفتخر بان السيدات والعجائو والشابات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫واإلشراف على القافلة مع مراعاة الحجاب والعفاف من العيون الملوثة وذلك من‬

‫يشاركن بصورة فردية أو جماعية في المشهد الثقافي واالقتصادي والعسكري والى‬ ‫جانب الرجال او امامهم في سبيل سمو اإلسالم ومقاصد القرآن الكريم‪ .‬اؤلئلك‬ ‫الذين لهن القدرة على القتال شاكرن في التدريب العسكري من اجل الدفاع عن‬

‫اإلسالم والبل اإلسالمي وتخلصن بشجاعة من الحرمان الذي زرعته فتن االعداء‬

‫‪133‬‬


‫وجهل األصدقاء بأحكام القرآن واإلسالم بل وفرضوا ذلك على اإلسالم والمسلمين‪.‬‬ ‫الخرفات التي نشرها العدو على أيدي بعض المتدينين الجاهلين بمصالح المسلمين‬ ‫والجهلة‪ ،‬وأولئك الذين ال يستطيعن القتال شاركن في الخطوط الخلفية للجبهة‬

‫بصورة فعالة هزة قلوب الشعب من الشوق والرغبة وهزة قلوب األعداء الجهلة من‬

‫الغضب اكثر مما هزة قلوب جيش العدو‪)22/5/93(.‬‬

‫كذلك سماحة آية اهلل العظمى اإلمام الخامنئي (مد ظله الشريف) يقول في أهمية‬

‫وطريقة مشاركة النساء في المجاالت المختلفة في الدفاع المقدس‪:‬‬

‫خالل الزمن الصعب (الحرب)‪ ،‬كان دور النساء خارق للطبيعة‪ ،‬دور أمهات‬

‫الشهداء‪ ،‬زوجات الشهداء‪ ،‬الدور المباشر للنساء في الحربن في اعمال اإلسناد وفي‬ ‫بعض األحيان النادرة في العنليات العسكرية دروا خارقا للطبيعة‪ .‬إن النساء كن‬

‫فعاالت حتى في قسم العمليات العسكرية‪ ...‬إنها مجموعة من االعمال التي ال يمكن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫قياسها في أي ميزان أو مقياس ‪ ....‬إن هذه األم بنفس احساسات األمومة واالندفاع‬ ‫تلعب دورا كي تشجه مائة ام أخرى من أجل ارسال أبنائهن إلى ميدان القتال‪.‬‬

‫زوجات الشهداء الصبورات‪ ،‬النساء الشابات‪ ،‬األزواج الشباب يجعلون انفسهم‬

‫عرضة للأذى في بداية حياتهم العائلية‪ .‬اوال يرضين بان يغادر هذا الزوج الشاب‬

‫ويذهب إلى مكان من الممكن أال يعود منه وثم يفتخرن ويرفعن رؤوسهن‪ ،‬إن هذا دور ال‬ ‫يمكن االستغناء عنه‪ .‬وإن ما هو مستمر حتى اليوم هو زواج النساء من رجال مصابين‪ .‬إن‬ ‫رجل معوق وعليل يكون في بعض األحيان سيء الخلق أو تكون لديه اضطرابات‬ ‫وعصبية وغيرها وأن يتقبله إنسان آخر عاقل ال يعيبه شيء وبال اي اجبار أمرا غاية في‬

‫إليثار‪ ...‬انهن قد قمن بهذه التضحية وال يمكن أبدا قياس دور المرأة‪)64/14/15( .‬‬ ‫‪ -4‬المشارکة بفاعلیة في المجاالت السیاسیة واالجتماعیة‬

‫إن ما هو حتمي وماخوذ من القران الكريم وسيرة النبي (ص) و األئمة األطهار (عليهم‬

‫‪134‬‬

‫السالم)‪ .‬هو أن النساء في عهد الرسول (س) واألئمة العظام (ع) كن يشاركن في‬ ‫المجتمع‪ ،‬والبعض قابلهم وطرح أسئلته عليهم وكان هذا امرا طبيعيا وعاديا‪.‬‬


‫غن قمة نموذج مشاركة المرأة في المجاالت السياسية واالجتماعية هو األمر‬

‫الذي حصل في سيرة الزهراء (س)‪ .‬غنهاخالل حياة الرسول (ص) من خالل‬

‫مساعدته فيحاالت الفت نة التي كانت تحدث في المجتمع‪ /‬توبيخ ولعن أبا جهل‬ ‫والمشركين أمام انظار العامة‪ .‬المشاركة في االجتماعات السياسية واالجتماعية‬

‫المهمة والمباهلة‪ .‬وبعد وفاة الرسول (ص) شاركت في الدفاع عن الوالية‪ ،‬وتلت‬

‫خطبة في مسجد النبي و‪ ..‬لتكون مثاال لجميع نساء ورجال العالم‪.‬‬

‫من حيث أن الدين ينظر إلى البشر بصورة جماعية‪ ،‬ويعتبر أن للإنسان هوية‬

‫جماعية على الرغم من وجود مجتمع حقيقي أو عدم وجوده فإنه يطرح عددا من‬ ‫الواجبات اإلجتماعية ويأمر اإلنسان المسلم بتنفيذها‪ .‬يعبر القران الكريم عن‬

‫المسلمين الحقيقيين بما يلي‪:‬‬

‫إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِذَا كَانُوا مَعَهُ عَلَىٰ أَمْرٍ جَامِعٍ لَمْ يَذْهَبُوا‬

‫حَتَّىٰ يَسْتَأْذِنُوهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَأْذِنُونَكَ أُولََٰئِكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ۚ فَإِذَا‬

‫سورة النور ‪92‬‬

‫يقول سماحة اإلمام الخميني (رحمه اهلل) حول المشاركة الفعالة للنساء في بناء‬

‫المجتمع اإلسالمي مع ضرورة استعادتها لمكانتها اإلنسانية ما يلي‪:‬‬

‫في النظام اإلسالمي‪ ،‬تستطيع المرأة باعتبارها إنسانة أن تساهم بفعالية مع‬

‫الرجال في بناء المجتمع اإلسالمي لكن ليس كأداة فال يحق لها أن تنزل بدرجتها إلى‬

‫هذا المقام وال يحق للرجال أن يفكروا بها بهذه الطريقة ويعتبروها ترفيها‪ .‬إن اإلسالم‬

‫يحارب كل ما يدفع البشر نحو الخالء وب عن نفسه‪ )39/2/92(.‬إن للنساء في اإلسالم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اسْتَأْذَنُوكَ لِبَعْضِ شَأْنِهِمْ فَأْذَنْ لِمَنْ شِئْتَ مِنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمُ اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ‬

‫دور مهم في بناء المجتمع وإن اإلسالم يرتقي بالمجتمع إلى درجة تستطيع أن تحصل فيها‬

‫على مكانتها اإلنسانية في المجتمع‪ .‬ويبعدها عن أن تكون أداة وبالتناسب مع هذا التطور‬ ‫يستطعن أن يتولين مهمات في الحكومة اإلسالمية‪)39/2/91(.‬‬

‫‪135‬‬


‫ضمن تأكيده على تقوية العائلة ومكانة المرأة في ها وفي المواقف اإلجتماعية‬

‫(‪ )9529 /91 /89‬وفي مشاركة المرأة في المجامع يقول سماحة آية اهلل العظمة‬ ‫اإلمام الخامنئي (مد ظله الشريف)‪:‬‬

‫إن مسؤولية المشاركة في المجتمع وفهم األوجاع العامة للمجتمع والسعي إلى‬

‫معالجتها ن ال تختص بالرجل أو المرأة‪ ،‬إن النساء ايضا ال يستطعن التخلي عن هذه‬

‫المسؤولية‪ .‬إذا كان على المرأة أن تقوم بعمل ما –مع عدم وجود محدودية لذلك‪-‬‬ ‫فإن المسؤوليات الخاصة أي األعمال التي أوكلها سبحانه وتعالى اليها حسب‬

‫طبيعتها تعتبر أكثر أهمية‪ )9522 /14 /95( .‬عندما يقول اإلسالم «و المؤمنون و‬ ‫المؤمنات بعضهم اولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر»‪ ،‬فإنه لم‬

‫يستثني المرأة ‪ ،‬ونحن أيضا ال نستطيع استثنائها‪ ،‬إن مسؤولية المجتمع اإلسالمي‬

‫وتطوره قع على عاتق الجميع‪ ،‬على عاتق المرأة والرجل‪ .‬كل منهما حسب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫قدراته‪ )9522 /14 /95(.‬إن عمل المرأة من األمور التي نوافق عليها‪ .‬انا موافق‬

‫على جميع أنواع المشاركة االجتماعية‪ .‬أن تكون مشاركة اقتصادية أو توع من‬ ‫العمل السياسي واالجتماعي واألنشطة الخيرية وأمور من هذا القبيل مقبولة ايضا‪.‬‬ ‫إن النساء هن نصف المجتمع‪ ،‬ومن الجيد جدا اذا استطعنا االستفادة من هذا النصف‬

‫في األمور المختلفة‪ ،‬لكن هنالك اصلين يجب عدم اهمالهما‪ ،‬االول هو اال يؤثر على‬ ‫المهمة االساسية –عمل المنزل‪ ،‬العائلة‪ ،‬الزوج والزوجية واالمومة‪ -‬واالمر الثاني هو‬ ‫امر رعاية المحارم واألجانب‪)11/91/93 (.‬‬

‫لذلك في بيان النظرة االجتماعية للمرأة في المجتمع وضرورة امتناعها عن االنزواء في‬

‫اإليفاء بواجباتها االجتماعية صور بحيث أن المؤمنون الحقيقيين هم األشخاص الذين‬

‫يؤمنون باهلل ورسوله وكذلك‪ ،‬من الناحية االجتماعية لهم ذكاء اجتماعي جيد ويساهمون‬

‫دائما في األمور االجتماعية‪ ،‬وال يعتزلون‪ .‬األمر الشامل هو المسائل االجتماعية للنظام‪ .‬مثال‬ ‫‪136‬‬

‫إن صالة الجمعة امر جامع‪ ،‬إن التظاهر ضد الطغيان واالستكبار والمشاركة في االنتخابات‬

‫ودعم القيادة والمسؤولين اإلسالميين وتأييد القائمين الحقيقيين باألمر بالمعروف والنهي عن‬


‫المنكر‪ ،‬هي أمور جماعية وتجود المئات من النماذج األخرى لذلك‪...‬إن هذا شاخص عن‬ ‫واجب األفراد الجماعي الذي يبينه القرآن وال يوجد فرق بين رجل أو انثى في هذا‪ ..‬لذلك‬

‫أوال مشاركة المرأة في األمور االجتماعية السياسية مماثل للرجل‪ .‬ثانيا‪ ،‬إن المرأة تستطيع أن‬ ‫تراجع المحاكم من اجل استحقاقاتها وحقوقها المغصوبة وكذلك تستطيع الدفاع عن حقوق‬ ‫اآلخرين بل أن من واجبها أن تعتبر الدفاع عن حقوق اآلخرين معروفا وأن تعتبر ا الدفاع‬

‫عن حقوق شخص ضد حقوق المجتمع أمرا منكرا‪( .‬جوادی آملى‪)991-912:‬‬ ‫‪ -5‬دور المرأة في هدى المجتمع‬

‫في القران الكريم باإلضافة إلى مساواة مكانة الرجل والمرأة في اإليمان‪ ،‬العبادة‪،‬‬

‫الصدق‪ ،‬التواضع‪ ،‬الزهد‪ ،‬اعطاء الصدقات‪ ،‬الصيام‪ ،‬الطهارة وذكر اهلل فإن سبحانه وتعالى‬

‫شمل كل منهما بالرحمة والمكافئة العظيمة (سورة االحزاب ‪ ،)35‬إن االقتداء بالنساء النماذج‬

‫كإمرأة فرعون المؤمنة والسيدة مريم هو لجميع النساء والرجال‪:‬‬

‫نجِّنى مِن فِرْعَوْنَ وَ عَمَلِهِ وَ نجِّنى مِنَ الْقَوْمِ الظلِمِينَ(‪(11‬‬ ‫وَمَرْيَمَ عِمْرَانَ ابْنَتَ الَّتِي فَنَفَخْنَا فَرْجَهَا أَحْصَنَتْ فِيهِ‬

‫مِنْوَكَانَتْ وَكُتُبِهِ رَبِّهَا بِكَلِمَاتِ وَصَدَّقَتْ رُوحِنَا مِنَ الْقَانِتِينَ ﴿‪﴾12‬‬

‫(التحريم ‪)12-11‬‬

‫يقول سماحة اإلمام الخميني (رحمه اهلل) في ما يخص دور النساء في هدى المجتمع‬

‫أنهن من يصنعن اإلنسان‪ ،‬وإن خسارة هذا الدور هو بمثابة هزيمة للمجتمع البشري‪:‬‬

‫للإسالم نظرة خاصة فيما يخص النساء‪ .‬ظهر اإلسالم في الجزيرة العربية في زمان كانت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وَ ضرَب اللَّهُ مَثَالً لِّلَّذِينَ ءَامَنُوا امْرَأَت فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَت رَب ابْنِ لى عِندَك بَيْتاً فى الْجَنَّةِ وَ‬

‫النساء قد فقدن مكانتهن فيه‪ .‬غن اإلسالم رفع رؤوسهن واعزهن‪ .‬إن اإلسالم ساوى بينهن‬

‫وبين الرجال‪ .‬إن عناية اإلسالم بالمرأة أكبر من عنايته بالرجال‪ .‬في هذه النهضة‪ ،‬للنساء‬ ‫حقوق أكثر من الرجال‪ .‬غن النساء يربين الرجال الشجعان في أحضانهن‪ .‬وإن القرآن‬ ‫الكريم يصنع الرجال وكذلك النساء يصنعن الرجال‪ .‬اذا كن النساء‪ .‬اذا أخذت النساء‬

‫‪137‬‬


‫الشجاعات والصانعات للرجال من الشعب فإن الشعب يواجه االنكسار‬

‫واالنحطاط‪)39/98/93(.‬‬

‫وكذلك في جملته التاريخية يعتبر أن الدور الهاف الخاص بالمرأة في المجتمع مبني‬

‫على تحق آمال البشر في سير الرجال نحو الكمال إلى المعراج ويقول‪:‬‬

‫إن للمرأة دور كبير في المجتمع‪ .‬إن المرأة هي صورة لتحقق آمال البشرية‪ .‬إن المرأة‬

‫هي مربية النساء والرجال العظام‪ .‬إن الرجل يعرج إلى السماء من أحضان المرأة‪ ،‬إن أحضان‬ ‫المرأة هي مكان تربية الرجال العظام والنساء العظيمات‪ )32/8/89(.‬إن دور النساء في‬ ‫العالم له خصائص معينة‪ .‬إن فساد وصالح مجتمع ينبع من صالح وفساد نسائه‪ .‬إن المرأة‬

‫هي المخلوق الوحيد الذي يرسل افراد من احضانه إلى المجتمعن ومن بركاتهم يصل‬

‫المجتمع بل المجتمعات إلى الصبر والقيم اإلنسانية‪ ،‬والعكس صحيح‪)29/9/83(.‬‬

‫وفي النهاية يدعو نساء جميع البلدان اإلسالمية الى االقتداء باإليرانيات ويدعوهم الى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الهدى والصالح‪:‬‬

‫إن االمل يقبع في صحوة المجتمع النسائى من الغفلئ والنوم االصطناعى الذی فرض‬

‫عليهن من قبل المحتالين‪ ،‬وان يتعاونن جميعا جنبا إلى جنب لمساعدة الخاسرات‪ .‬وان‬ ‫يصلوا بالمرأة إلى مكانتها السامية‪ .‬وهنالك أن تعتبر نساء جميع البلدان اإلسالمية من التغيير‬ ‫المدهش الذي حصل لنساء إيران على اثر الثورة اإلسالمية العظيمة وأن يسعن إلى إصالح‬

‫مجتمعاتهن وان يصلن ببلدانهن إلى الحرية واالستقالل‪)21/8/4( .‬‬

‫وكذلك فإن سماحة آية اهلل العظمى الغمام الخامنئي (مد ظله الشريف) يقول أيضا في‬

‫بيانه لدور المرأة المسلمة في هداية المجتمع في األمومة‪ ،‬في نقل الثقافة‪ ،‬المعرفة‪ ،‬الحضارة‪،‬‬ ‫الصفات األخالقية‪:‬‬

‫يبدا دور األم منذ زمان الحمل ويستمر حتى نهاية عمر اإلنسان‪ .‬إن الرجل الذي يصل‬

‫إلى مرحلة الشباب أو يعبرها‪ ،‬يتأثر أيضا بالعطف والمحبة وطرق األمومة لوالدته‪ .‬إذا ارتقت‬ ‫‪138‬‬

‫نسائنا بمستوهم العلمي ونظرتهن ومعلوماتهن‪ ،‬فغن هذا الدور ال يمكن مقارنته باي دور‬

‫آخر ثقافي أو أخالقي‪ ..‬إن األم هي من تنقل إلى طفلها الثقافة والمعرفة والحضارة‬


‫والصفات األخالقية للقوم والمجتمع بجسمها وروحها‪ ،‬بأخالقها وتصرفاتها وعلمها‪/13( .‬‬

‫‪)9524 /13‬‬

‫عندما يعبر عن اعلى درجات اإلنسانية باإلنسان الكامل ‪،‬إن للرجل والمرأة القدرة على‬

‫اكتساب درجة الوالية‪ ،‬الخالفة اإللهية والهداية البشر‪ .‬حيث أن شهود المسار ومن قطعوا‬ ‫المسارات الغيبية وقسم الشهود مراحل السفر إلى أربعة مراحل‪ ،‬األولى‪ :‬السفر من الخلق‬

‫إلى الحق ومن الكثرة إلى الوحدة‪ .‬ثانيا‪ :‬السفر من الحق إلى الحق والسفر في بحر الوحدة‬ ‫والشهود السماويين وأوصاف الواحد األحد‪ .‬ثالثا‪ :‬السفر من الحق إلى الخلق ومن الوحدة‬

‫إلى كثرة النتاجات والتصرفات‪ .‬ورابعا‪ :‬السير من الخلق إلى الخلق بصحبة الحق والسفر من‬

‫الكثير إلى الكثير في صحبة الواحد االحد‪ ..‬إن المراحل المذكورة هي الخطوط العريضة‬ ‫للوالية واآلثار العظيمة لها‪ .‬وإن مسافري هذا الطريق من الرجال والنساء ن ال يختلفون في‬

‫شيء حيث أن النبوة والرسالة ليست ضرورية لهذا السفر‪ ،‬اي أنه يمكن الوصول إلى المرحلة‬ ‫الثالثة والرابعة من دون نبوة ورسالة‪ ،‬إن الخالفة ترتبط بمكانة اإلنسانية ال بشخص أو صنف‬

‫لذلك فإن األنبياء واالولياء وخصوصا العترة الطاهرة عليهم السالم حصلوا على المكانة الكاملة‬ ‫لخالفة اهلل وإن هذا المكان ليس محددا بشخص أو صنف‪ ....‬كما أن المستخلف ليس له‬

‫غياب وحضور بل هو حائر دائما وليس له شهادة بل هو شاهد على كل شيء دائما‪ ،‬إن من‬ ‫الممكن أن يكون شخصا خليفة له عندما يكون من آياته الكبرى أي ال يكون له غياب‬ ‫وحضور وأن يكون في جميع األحوال مع جميع البشر وإن ال احد يصل إلى هذا المقام إال‬

‫اإلنسان الكامل‪( .‬جوادی آملى‪)29-22 :‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫خاص أي أن آدم عليه السالم لم يكن خليفة اهلل سبحانه وتعالى بشخصه بل بمقام إنسانيته ن‬

‫‪139‬‬


‫االستنتاج‬ ‫بفشل ثالثة عقود وضع الموانع والمخاصمة المتزايدة للسلطة العالمية ضد‬ ‫الثورة اإلسالمية واألمة اإلسالمية في اخماد نور الصحوة اإلسالمية‪ ،‬فإن اهلل اذاقهم‬ ‫طعم الخسارة‪ .‬على الرغم من انهم استطاعوا تأخير وصول الرسالة المقدسة إلى‬ ‫الشعوب اإلسالمية عن طريق زرع الفتنة واالختالف وباستغالل الحكومات العميلة‬ ‫في خضم االستعمار الحديث لكن في النهاية فإن مقدمات الصحوة الجديدة وانتشار‬ ‫الفطرة الحقيقية‪ ،‬طلب العدالة ومحاربة الظلم عمت مسلمي العالم في مواجهتهم‬ ‫ألنظمة االستعمار الحديث‪ .‬ويوجد امل في أن تؤدي هذه العملية إلى صحوة حقيقية‬ ‫تشمل جميع الشعوب‪ ،‬بحيث أن نور الصحوة اإلسالمية يكون واضحا بطهور‬ ‫حركات المسلمين المظلومين في العالم ضد المستبدين العمالء ويتبع ذلك‬ ‫الحركات المطالبة بالعدالة للفقراء والمستضعفين في أمريكا وأوربا‪ .‬إن شاء اهلل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تتحقق األجواء المالئمة للصحوة األعظم للشعوب‪ ،‬وان تكون بقيادة منجي البشرية‬ ‫بقية اهلل األعظم (أروحنا له الفداء)‪ .‬في هذه المقالة تم شرح أن الصحوة اإلسالمية‬ ‫بدأت منذ مبعث الرسول األكرم (ص) وستصل إلى كمالها في عصر الحجة (ع)‪ .‬غن‬ ‫الثورة اإلسالمية في القرن الحالي بعد رسم مسار تحقيق الحضارة اإلسالمية الدولية‪،‬‬ ‫مكانة المرأة في هذا التحقيق والمحاور الخمسة للبناء الديني و التربية الثقافية في‬ ‫الجامعة‪ ،‬نشر ثقافة الحجاب‪ ،‬العفاف والطهارة في المجتمع‪ ،‬المشاركة العينية في‬ ‫الجهاد وقتال األعداء‪ ،‬الدور في هدى المجتمع‪ .‬لذلك فإن تحقيق األدوار المذكورة‬ ‫عبر مشاركة النساء المسالمات الساعيان إلى الكمال والسعادة في المجتمعات‬ ‫اإلسالمية يؤدي إلى التحقيق الكامل للحضارة الدولية اإلسالمية بإمامة صاحب العصر‬ ‫والزمان (عج)‪.‬‬ ‫‪141‬‬


‫المصادر‬ ‫‪ -1‬القرآن الكريم‬ ‫‪ -1‬الشيخ حر العاملى‪ ،‬وسائلالشيعة(‪ ،)9521‬جامعة حوزة قم‪،‬‬ ‫مكتب المطبوعات اإلسالمية‪.‬‬ ‫‪ -4‬السيد عباس مهری(‪ ،)9529‬معجم احاديث االمام المهدي‬ ‫‪،‬المجلد االول‪ ،‬هيئة العلوم اإلسالمية‬ ‫‪ -3‬محمد باقر بن محمد تقى المجلسى‪ )9522(،‬بحاراالنوار‪ ،‬دار‬ ‫الكتب االسالميه‪ ،‬المجلد‪ 38‬و ‪915‬‬ ‫‪ -1‬ابو جعفر محمد ابن جريرابن رستم الطبری(‪ ،)9525‬دالئل‬ ‫االمامة‪ ،‬دارالذخائر قم‬ ‫‪ -7‬عبد اهلل جوادی آملى(‪ ،)9511‬المرأة في مرآة الجمال والجالل‬ ‫اإللهي‪ ،‬نشر اسراء‬ ‫كتاب قم‬ ‫‪ -9‬الموقع اإللكترونى لسماحة القائد آية اهلل العظمى الخامنئي‪:‬‬ ‫‪www.khamenei.ir‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -6‬السيد ضياء مرتضوى(‪ ،)9529‬نظة إلى أحكام النساء‪ ،‬بوستان‬

‫‪141‬‬


‫سيرة المرأة في الصحوة اإلسالمية في الماضي والحاضر‬ ‫!‬

‫الملخص‬

‫نازيها صالح‬

‫كانت المرأة دائما تمثل النصف اآلخر المكمل للبشرية‪ ،‬وكل معتقد أعطاها بعدا مختلفا عن‬ ‫غيره‪ ،‬إلى أن جاء اإلسالم وميزها وحدد لها الدور والواجبات وحدود تطبيقهما باإلضافة إلى‬ ‫التوصية بحقوقها كإنسانة خلقها اهلل لتستحق الحياة‪ .‬وبطبيعة الحال كان للعديد من الجماعات‬ ‫حراك متنوع من أنشطة إجتماعية وثقافية وسياسية وحتى حركات تحرر في حال وجود إحتالل‬ ‫أجنبي‪ .‬ومن النماذج النسائية التاريخية هناك السيدة خديجة (ع) التي آزرت الرسول والسيدة‬ ‫فاطمة (ع) في مواقفها وخطبها المعرفة ضد الظلم‪ ،‬والسيدة زينب ودورها في إستمرارية الرسالة‬ ‫بعد إستشهاد اإلمام الحسين‪ .‬إضافة إلى اإلسهام الكبير للمرأة المسلمة عبر التاريخ في إغناء‬ ‫الحركة العلمية والفكرية واألدبية‪ ،‬وفي إقامة أسس الحضارة اإلسالمية‪ ،‬وقد نبغت في مختلف‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مراحل التاريخ اإلسالمي اآلالف من العالمات المبرّزات والمتفوقات في أنواع العلوم‪ .‬وفي‬ ‫العصر الحديث مرت المرأة المسلمة عبر تجارب عديدة‪ ،‬منها تجربة المرأة اإليرانية في الثورة‬ ‫اإلسالمية التي كانت أول بوادر ضهور الصحوات في المنطقة‪ ،‬و تجربة المرأة اللبنانية وخاصة‬ ‫المرأة المقاومة‪ ،‬تجربة المرأة المتعددة المهام‪ ،‬والتي تماهت مع الثورة اإلسالمية في إيران في‬ ‫تنمية المجتمع وكان لها دور فعّال في بناء مجتمع المقاومة الذي يمكن إعتباره صحوة إسالمية‬ ‫إجتماعية داخل مجتمع متنوع ويميل إلى التغريب فكانت المرأة اإليرانية والمرأة اللبنانية مثاالن‬ ‫لقول اإلمام الخميني(قدس)‪" :‬المرأة كالقرآن كالهما أوكل إليه مهمة صنع الرجال"‪ .‬كما ونرى‬ ‫الدور الكبير الذي تقوم به اآلن المرأة بمشاركتها إلى جانب الرجل في الصحوة اإلسالمية التي‬ ‫يشهدها العالم العربي‪ ،‬وخاصة المرأة في البحرين التي تعاني اإلعتقال والتعذيب‪ .‬وكذلك المرأة‬ ‫في فلسطين المحتلة التي تعاني من جبروت الصهاينة في السجون‪ ،‬وتعاني هي وعائلتها من‬ ‫‪142‬‬

‫القتل والتهجير بعد تدمير البيوت خاصة في القدس‪.‬‬


‫المقدمة‪:‬‬ ‫إن األمة التي تعي حاضرها وتستفيد من تجاربها وتجارب األمم األخرى‪ ،‬هي‬ ‫أمة تملك مقومات الحضارة وسوف تكون من صفاف الدول التي تسير في ركب‬ ‫التطور التقدم‪.‬‬ ‫المرأة والرجل كالهما مسؤوالن عن أعمالهما في اآلخرة‪ ،‬ومسؤوالن أيضا عن‬ ‫أعمالهما في الدنيا‪ ،‬ويمكن للمرأة بمشاركتها في الحياة العامة أن تثبت نجاح‬ ‫التجربة وتكون القدوة‬ ‫كان للمرأة عبر التاريخ حضور فعال في التأثير‪ ،‬سواء سمي حضورها بالحر أم‬ ‫بالمقيد‪ ،‬فهي دائما تمثل النصف اآلخر المكمل للبشرية‪ ،‬وكل معتقد أعطاها بعدا‬ ‫مختلفا عن غيره‪ .‬ثم جاء اإلسالم وكان له كالم آخر في المرأة‪ ،‬حدد لها الدور‬ ‫والواجبات وحدود تطبيقهما باإلضافة إلى التوصية بحقوقها كإنسانة خلقها اهلل‬ ‫لتستحق الحياة‪ .‬ومنذ فجر اإلسالم والمسلمون يطبقون التعاليم اإلسالمية فرادى‬ ‫من جماعة إلى أخرى‪ ،‬كما وخضعت التطبيقات إلى المدرسة العقائدية التي تنتمي‬ ‫إليها تلك الجماعات‪ .‬وبطبيعة الحال كان للعديد من الجماعات حراك متنوع من‬ ‫أنشطة إجتماعية وثقافية وسياسية وحتى حركات تحرر في حال وجود إحتالل‬ ‫أجنبي‪ .‬وكان للمرأة دور أو ال دور في كل هذا بحسب الجماعة التي تنتمي إليها‪.‬‬ ‫فرأينا كيف ان السيدة خديجة (ع) كانت إلى جانب الرسول (ص) تؤازره بمالها‬ ‫ودعمها المعنوي‪ ،‬ثم كانت السيدة فاطمة (ع) التي كان لها دور كبير في نشر الرسالة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وجماعات بإختالفات متنوعة‪ .‬من هنا كان التطبيق العملي بالنسبة للمرأة يختلف‬

‫من خالل مجالسها مع نساء ا لمهاجرين واألنصار وفي مواقفها ضد الظلم‪ ،‬ثم بعد‬ ‫ذلك كانت السيدة زينب التي حملت على عاتقها مسؤولية إستمرارية الرسالة بعد‬ ‫إستشهاد اإلمام الحسين‪.‬‬

‫‪143‬‬


‫وفي العصر الحديث مرت المرأة المسلمة عبر تجارب عديدة‪ ،‬فكان يحظر على‬ ‫المرأة في بعض الجماعات أي نشاط خارج منزلها‪ ،‬وكانت تمنع من حقها في أبسط‬ ‫المسائل في الحياة‪ ،‬والظلم بحقها كان واضحا مما شجع اإلعالم الغربي على تلقف‬ ‫هذه الصورة التطبيقية وتعميمها كنموذج يُستدل به على ظلم اإلسالم للمرأة‪ ،‬وراحت‬ ‫منظمات حقوق المرأة والحركات "النسوية" ترفع من لهجة خطابها مناشدة‬ ‫المدافعين عن الح ريات بفك قيد المرأة في بالد المسلمين‪ ،‬وكنا نرى كيف كان‬ ‫اإلعالم الغربي يركز على وضعية المرأة‪ .‬وصار اإلنسان الغربي يعتقد بأن فلسفة‬ ‫وضع الحجاب على رأس المرأة هي لصم آذانها ومنعها من التواصل مع العالم‬ ‫الخارجي‪ .‬في هذا كله كان هناك فرصة لتجربة أخرى بدأت تظهر للعالم كنموذج‬ ‫مختلف‪ ،‬وهي تجربة المرأة اإليرانية في الثورة اإلسالمية التي كانت أول بوادر ضهور‬ ‫الصحوات في المنطقة‪ ،‬كما وساهمت الدولة بعد انتصار الثورة في تعزيز دور المرأة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وإبرازه كنموذج مقابل النموذج الذي يُظهره الغرب‪ .‬إال أن هناك تجربة أخرى مهمة‬ ‫لم تأخذ حقها بعد باإلعالن عنها كنموذج‪ ،‬وهي تجربة المرأة اللبنانية وخاصة المرأة‬ ‫المقاومة‪ ،‬تجربة المرأة المتعددة المهام‪ ،‬والتي تماهت مع الثورة اإلسالمية في إيران‬ ‫في تنمية المجتمع وكان لها دور فعّال في بناء مجتمع المقاومة الذي يمكن إعتباره‬ ‫صحوة إسالمية إجتماعية داخل مجتمع متنوع ويميل إلى التغريب اكثر من األسلمة‬ ‫كون لبنان بلد منفتح على أوروبا والغرب‪ ،‬فأثبتت المرأة المقاومة في لبنان أنها‬ ‫كانت فعال مثاالً لقول اإلمام الخميني(قدس)‪" :‬المرأة كالقرآن كالهما أوكل إليه‬ ‫مهمة صنع الرجال"‪ .‬وال يمكن لنا أن نتكلم عن الصحوة دون ذكر ما قامت وتقوم به‬ ‫اآلن المرأة بمشاركتها إلى جانب الرجل في الصحوة اإلسالمية التي يشهدها العالم‬ ‫العربي‪ ،‬وخاصة المرأة في البحرين التي تعاني اإلعتقال والتعذيب في السجون في‬ ‫‪144‬‬

‫سبيل تحقيق الكرامة والعزة ألمتها‪ .‬وكذلك المرأة في فلسطين المحتلة التي تعاني‬ ‫من جبروت الصهاينة في السجون‪ ،‬وتعاني هي وعائلتها من القتل والتهجير بعد‬


‫تدمير البيوت خاصة في القدس التي يحاول الصهاينة تهويدها بالكامل من خالل‬ ‫طرد المقدسيين‪ ،‬إال أن المرأة الفلسطينية تقف في وجه المحتل وتناضل إلى جانب‬ ‫الرجل من أجل الدفاع عن حقها وحق عائلتها‪ ،‬إضافة إلى دفاعها عن المقدسات‪.‬‬ ‫المرأة في المجتمعات البشریة‬ ‫تنقلت المرأة عبر التاريخ من وإلى أدوار متعددة ومختلفة بإختالف العصور‬ ‫والجماعات التي كانت تنتمي إليها‪ .‬بعكس الرجل الذي كان دوره ومنذ البدء‬ ‫مرسوما للقيادة وإلدارة شؤون المرأة واألسرة والمجتمع بحسب ما خصه اهلل سبحانه‬ ‫وتعالى به من تكوين مختلف عن المرأة‪.‬‬ ‫لم تكن مسألة مراعاة تكوين المرأة المختلف دائما هي السبب في األدوار‬ ‫المختلفة التي لعبتها المرأة عبر التاريخ‪ ،‬بل كان هناك خصوصية لكل جماعة تبني‬ ‫عليها فلسفتها ونظرياتها في مسألة التعاطي مع المرأة وشؤونها‪ ،‬وفي السماح لها‬ ‫بالتالي إنعكس األمر على التعاطي معها كإنسان من الدرجة الثانية‪ ،‬أو كمخلوق‬ ‫ناقص‪ .‬وكانت في المجتمع األبوي إما جارية أو حتى إذا كانت زوجة كان يحصر‬ ‫دورها في إنجاب األطفال وليس لها خيار في الزواج خارج إرادة األب أو األخ‪ ،‬وإذا‬ ‫قلنا أن عليها أن تنهض بوضعها وبمجتمعها نكون كمن يطلب منها أن تغرد خارج‬ ‫السرب‪.‬‬ ‫لم تعط أية نظرية فكرية أو عقيدة للمرأة حرية التحرك والنهوض كما أقر لها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بلعب دور معين في جماعتها‪ .‬فكان هناك مجتمعات إستخفّت بالمرأة كمخلوق‬

‫اإلسالم‪ ،‬على الرغم من أن الغرب اآلن هو من يحمل شعار حرية المرأة‪ ،‬ولكننا إذا‬ ‫ما تفحصنا جيدا نوعية هذه الحرية فإننا سوف نراها إستعبادا ال حرية‪ ،‬وفي ذلك‬ ‫تقول دائرة المعارف الفرنسية عن المرأة ‪" :‬إن تركيبها الجسماني يقرب من تركيب‬ ‫الطفل‪ ،‬ولذلك تراها مثله ذات حساسية حادة جداً تتأثر بغاية السهولة‪ ،‬باإلحساسات‬

‫‪145‬‬


‫المختلفة كالفرح واأللم وال خوف وبما أن هذ المؤثرات تؤثر في تصورها بدون أن‬ ‫تكون مصحوبة بتعقل‪ ،‬فلذلك نراها ال تستمر لديها إال قليالً‪ ،‬ومن هنا صارت المرأة‬ ‫معرضة لعدم الثبات" هذه األمة الفرنسية تلك الدولة المتمدنة ‪ ،‬ظل هذا القانون‬ ‫المدني في فرنسا الى أمد قريب ينص على والية الرجل على المرأة ويمنعها حرية‬ ‫التصرف بما تملك إال بإذن زوجها‪ ،‬وقد نقل عن الكاتبة الفرنسية أرماندين لوسيل‬ ‫اورو أنها لم تتمكن من نشر مؤلفاتها حتى اتخذت لنفسها إسم رجل هو "جورج‬ ‫صاند" بعد أن فشلت تماماً في إقناع أصحاب الصحف ودور النشر لنشر أعمالها‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫المرأة في المجتمعات اإلسالمیة‬ ‫جاء االسالم وأظهر قيمة المرأة ومنزلتها مع اآلخرين‪ ،‬وسن لها في القوانين‬ ‫حقوقاً وواجبات‪ ،‬وأعطاها ما لم يعطها من قبله وال من بعده أحد من األمم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والشعوب‪ .‬وجاء حامالً دستور الحق والعدل واإلنصاف ناشراً لواء المحبة واألخوة‬ ‫والمساواة‪ ،‬ناصراً للضعيف المظلوم على القوي الظالم‪" .‬يا أيها الناس انا خلقناكم‬ ‫من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا‪ ،‬ان أكرمكم عند اهلل اتقاكم ان اهلل‬ ‫عليم خبير"‪.‬‬ ‫ثم أن اإلسالم أمدّ المرأة المسلمة بالشعور بالشخصية المستقلة‪ ،‬المزودة بمكارم‬ ‫األخالق‪ ،‬والطموح الى العزة والكرامة‪ ،‬حيث أخذ النبي صلّى اهلل عليه وآله وسلّم‬ ‫البيعة منها مستقلة كالرجل بقوله تعالى‪ " :‬يا ايها النبي اذا جاءك المؤمنات يبايعنك‬ ‫على أن ال يشركن باهلل شيئاً وال يسرقن وال يزنين وال يقتلن أوالدهن وال يـأتين‬ ‫ببهتان يفترينه بين أيديهن وأرجلهن وال يعصينك في معروف فبايعهن واستغفر لهن‬ ‫اهلل ان اهلل غفور رحيم"‪.‬‬ ‫‪146‬‬

‫‪2‬‬

‫‪ -1‬مجلة العربي ـ عدد‪ 224 :‬ـ صفحة ‪119‬‬ ‫‪ -2‬سورة الممتحنة‪ ،‬آية ‪.12‬‬


‫وفي الحث على التضامن مع رفع مستوى المرأة واإلعتراف بتحركها ودورها في‬ ‫نهضة المجتمع وصحوته قال تعالى‪ ":‬فاستجاب لهم ربهم أني ال أضيع عمل عامل‬ ‫منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض فالذين هاجروا وأُخرجوا من ديارهم وأوذوا‬ ‫في سبيلي وقاتلوا وقتلوا ألكفرن عنهم سيآتهم وألدخلنهم جنات تجري من تحتها‬ ‫األنهار ثواباً من عند اهلل واهلل عنده حسن الثواب"‪.‬‬ ‫مع الرسول‬ ‫كان للمرأة المسلمة في التاريخ إسهام كبير في إغناء الحركة العلمية والفكرية‬ ‫واألدبية‪ ،‬وفي إقامة أسس الحضارة اإلسالمية‪ ،‬فقد نبغت في مختلف مراحل التاريخ‬ ‫اإلسالمي اآلالف من العالمات المبرّزات والمتفوقات في أنواع العلوم وفروع‬

‫المعرفة‪ 1.‬وإذا أردنا أن نذكر بعض النساء اللواتي كان لهن دور في التاريخ اإلسالمي‬ ‫سواء في عصر الرسول(ص) أم بعده‪ ،‬فليس هناك أفضل من السيدة خديجة بنت خويلد‬ ‫زوجة الرسول صلى اهلل عليه وآله وسلم‪ ،‬وإبنتهما فاطمة عليها السالم وإبنتها زينب‪.‬‬ ‫وكانت أول من آمن برسالته‪ ،‬وقد ذكرها الرسول وذكر فضلها في أحاديث كثيرة‪.‬‬ ‫وجاء في الحديث عن سيد األنام (صلى اهلل عليه وآله وسلم) انه قال "سيدة نساء‬ ‫العالمين مريم ثم فاطمة ثم خديجة ثم آسية امرأة فرعون"‪" ،‬مريم وخديجة وفاطمة‬ ‫وآسية هن أفضل نساء العالمين"‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫فاطمة الزهراء‪:‬إبنة الرسول(ص) من خديجة‪ ،‬لقبها أبوها بأم أبيها لما كان لها‬ ‫من رعاية وإهتمام به‪ ،‬وكان كلما خرج إلى حرب كانت آخر من دخل بيته‪ ،‬وكلما‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السيدة خديجة‪:‬ساندت الرسول ووقفت إلى جانبه وآزرته بمالها وبموقفها‬

‫‪ -1‬التويجري‪،‬عبد العزيز بن عثمان‪ ".‬صور مـن اإلسـهام العلمـي للمـرأة فـي التـاريخ اإلسـالمي"‪.‬منتـديات‬

‫التاريخ اإلسالمي‪.2448-49-45،‬‬ ‫‪http://www.islamichistory.net/forum/showthread.php?t=5176‬‬ ‫‪ -1‬الهاشمم‪،‬ع‪,‬ي ع الحما"خد"جة بن خممل جز ممة رسومن الظمممزب ا يإلم"دشممالن اينمانتر ال ممختر ل ممظا‬ ‫ايمالنع‪ ,‬ال تار خد‬ ‫‪http://www.alhassanain.com/arabic/all/maghalat/ahl-al-bayt/khadijah.htm‬‬

‫‪147‬‬


‫عاد من حرب أول من يدخل بيته‪ .‬ويقول بن عبد ربه األندلس في كتابه العقد‬ ‫الفريد ج‪ 2‬ص ‪ ، 438‬قال النبي محمد (ص) لما بشر بفاطمه "ريحانة أشمها‬ ‫ورزقها على اهلل" ولها خطبة شهيرة أرادتها أن تكون للتاريخ وللإسالم وليس لذاتها‬ ‫فقد رأت بأن السكوت عن الحق سيكون له تبعية على الدين فيما بعد فأرادت أن‬ ‫ترمي الحجة على المسلمين من خالل تبيانها لحقها‪ .‬وكان لخطابها األثر الفعّال في‬ ‫تغيير الرؤية حول أن المرأة لها الحق بأن ترث‪ ،‬وأن بإمكان المرأة أن تعلن رفضها‬ ‫للظلم في وجه الظالم‪ ،‬وأن الحجاب ليس فاصال بين المرأة والمطالبة بحقوقها‬ ‫المشروعة كما فعلت الزهراء‪ .‬هذا باإلضافة إلى وقوفها إلى جانب زوجها علي بن‬ ‫أبي طالب‪ .‬ويمكن تصنيف خطابها "بالخطاب السياسي" األول في تاريخ المرأة ما‬ ‫بعد عصر الرسول (ص)‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫السيدة زينب‪ :‬إبنة السيدة فاطمة وعلي بن أبي طالب (ع)‪ ،‬أخت الحسن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والحسين (ع) اللذان قال فيهما رسول اهلل (ص) "هما سيدا شباب أهل الجنة"‪،‬‬ ‫"إمامان قاما أم قعدا"‪ ،‬شهدت مرحلة إنتقال الخالفة القصيرة ألخيها الحسن ثم‬ ‫شهدت كربالء مع أخيها الحسين‪ ،‬وكان لها الدور األساسي في مرحلة ما بعد كربالء‪،‬‬ ‫وفي مسألة اإلستمرارية في النهج الحسيني وتثبيت ما قام به اإلمام الحسين من‬ ‫نهضة في اإلسالم‪ ،‬ويُجمع العلماء بأن موقف السيدة زينب وحركتها فيما بعد هما‬ ‫اللذان أعطيا نهضة اإلمام الحسين بعداً وإستمرارية‪ .‬وألقت في خطبتها التي ألقتها‬ ‫في مجلس يزيد الحجة على المسلمين‪ ،‬تماما كما فعلت والدتها السيدة فاطمة‬ ‫قبل ها‪ .‬حفظت النساء واألطفال وكان اإلمام علي بن الحسين السجاد مريضا‪ ،‬فعاينته‬ ‫ورعته حتى شفى‪ ،‬وبذلك كانت إذا صح التعبير متصدية للإمامة في مرحلة الفراغ‬ ‫تلك ما بين إستشهاد اإلمام الحسين وتسلم اإلمام السجاد‪ ،‬وبذلك تكون أول أمرأة‬ ‫‪148‬‬

‫‪ -1‬حداد‪،‬كفاح‪".‬المرأة والعمل السياسي"‪ ،‬ص ‪، ،22‬دار الهادي‪ ،‬ط‪ ،1‬بيروت ‪.2441‬‬


‫تمارس عمالً قيادياً فعلياًً‪ ،‬فكانت نموذجا نسائيا للحكم وللإدارة لم يصنّفها التاريخ‬ ‫بهذا الشكل ولم ينصفها‪ ،‬ولكنها كانت بالممارسة تقوم بهذا الدور في المرحلة‬ ‫اإلنتقالية القصيرة المباشرة ما بين اإلمامين بعد كربالء‪ .‬وكانت تدرك تماما أبعاد‬ ‫ثورة اإلمام الحسين‪ ،‬شاركته وساندته في ثورته حتى النهاية‪ ،‬بدءاً من خروجها معه‬ ‫من المدينة مروراً بكربالء وإستشهاد اإلمام ونشرها لنهضته عبر السنين ولغاية‬ ‫وفاتها‪ .‬ومثلت أول أداة إعالمية تقوم بها إمرأة في اإلسالم‪ ،‬ونجحت في إيجاد‬ ‫وسائل إعالمية متحركة من خالل الناس التي تنقل األخبار ومآتم اإلمام الحسين‬ ‫باإلضافة إلى خطبتها المتناقلة بين الناس‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫ولها يعود الفضل في إبقاء الذكرى‬

‫العاشورائية وتأثيراتها القائمة إلى يومنا هذا حيث أثرت في النهضات والصحوات‬ ‫اإلسالمية بما فيها الثورة اإلسالمية في إيران والمقاومة اإلسالمية في لبنان‪ ،‬وقد أكد‬ ‫ذلك اإلمام الخميني(قدس) بقوله‪ " :‬إن كل ما لدينا هو من بركة عاشوراء"‪.‬‬

‫ال شك أن الثورة الصناعية التي حصلت في القرن العشرين ساهمت في تسريع‬ ‫عملية التغيير اإلجتماعي في أوروبا والعالم‪ ،‬وكان لبعض المثقفين والفالسفة‬ ‫والعلماء دور في وضع حجر األساس لنظام إجتماعي جديد بغض النظر عن‬ ‫اإلستفادة العلمية التي قدمها هؤالء في مسألة البحث العلمي واإلختراعات‪ ،‬فكانت‬ ‫اإلكتشافات والتطورات تسير في وتيرة متسارعة‪ ،‬وإنسحب هذا التطور على أفراد‬ ‫المجتمع‪ ،‬وكان للمرأة نصيب من هذا التطور الذي أدّى إلى تحوّل في بعض‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫العصر الحدیث‬

‫السلوكيات نتيجة التغيير في النظم اإلجتماعية والقيم بعدما تم اإليحاء أو التحريض‬ ‫على حركات تحررية للمرأة في الغرب أوال ثم بعد ذلك في الشرق‪.‬‬ ‫‪149‬‬

‫‪ -1‬حداد‪ ،‬م‪ .‬س‪ .‬ص ‪28‬‬


‫على سبيل المثال‪ ،‬جان جاك روسو الذي وضع كتابه "أميلي"‪ 1‬الذي أصبح نموذجا في‬ ‫التربية من خالل ترك الولد على الطبيعة دون التدخل في مسار نموه النفسي والمعرفي‬ ‫والمهاراتي والسلوكي وبالتالي اإلجتماعي مما أثر مباشرة على األسرة‪ ،‬وأصبحت المرأة في‬ ‫حل من دورها التربوي‪ .‬وكتاب أصل األنواع لداروين الذي هز الكنيسة وأعلن بان‬

‫إحتياجات المجتمع هي التي صنعت األسرة‪ 2.‬وبعد الحرب العالمية األولى خسرت بالد‬ ‫المسلمين الحرب وكان لدول الحلفاء اليد الطولى في التغلغل في بالد المسلمين ونشر ليس‬ ‫فقط التطور العلمي الذي هو مطلوب في كل زمان ومكان‪ ،‬بل في نشر الفضائل اإلجتماعية‬ ‫الجديدة‪ ،‬وصاروا يفصّلون األثواب ألبناء المنطقة‪ ،‬ولكن على قياسهم وليس على قياس‬ ‫أهل المنطقة‪ .‬من هنا أصبحت المجتمعات اإلسالمية غارقة في إزدواجية ثقافية‪ .‬وفي خضم‬ ‫هذا الغرق حاولت بعض الجماعات إعادة حال المجتمعات اإلسالمية إلى ما كانت عليه من‬ ‫خالل الدعوة إلى األصل وإلى كالم اهلل وسنة رسوله‪ .‬ولما كان الغرب قد أمعن في التغلغل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫في تلك المجتمعات من خالل التربية واإلعالم وبشتى الوسائل‪ ،‬فقد نجح بعضها وفشل‬ ‫البعض اآلخر‪ ،‬وسبب الفشل كان بإستخدام أسلوب ردّة الفعل بدال من الفعل نفسه‪،‬‬ ‫وأسلوب الفرض بدل مفهوم "وبالتي هي أحسن"‪ .‬وعلى الرغم من الهدف الواضح لتلك‬ ‫الجماعات وهو إعادة بناء اإلسالم إال أن األمر كان في بعض اإلحيان خارج اإلسالم وأهدافه‬ ‫بسبب إفتقار تلك الجماعات لمهارة الدعوة الحقة‪ .‬وبما أن المرأة هي نصف المجتمع‪ ،‬كان‬ ‫هذا النصف متمم لبناء مجتمع هنا‪ ،‬وعالة على مجتمع هناك‪ ،‬وكل بحسب اإليديولوجيا التي‬ ‫يحملها والنظرة الخاصة للمرأة في هذا المجتمع أو ذاك‪ .‬ومن بينها تجربة المرأة األفغانية في‬ ‫ظل طالبان والمرأة اإليرانية بعد الثورة اإلسالمية وكذلك المرأة في لبنان أيضا كون لبنان من‬ ‫البلدان التي تتأثر بالحراك اإلقليمي والعالمي نظرا إلى موقعه الجغرافي وإلى خصوصيته في‬

‫‪151‬‬

‫‪1 -Rousseau, Emile,[translated by Barbara foxley][edit by eBooks],ebooks,18-07‬‬‫د‪2002‬‬ ‫‪http://www.gutenberg.org/dirs/etext04/emile10.txt‬‬ ‫‪ -1‬الغافظة‪ ,‬أ ز يقابد"ال ‪ ،‬ن الظأم‪،‬التن ي ى ال‪،‬ظأة ال‪، ،‬ن"دالبز ظة تزك‪1009-00-11,‬د‬ ‫‪http://www.aljazeeratalk.net/forum/archive/index.php/t-133304.html‬‬


‫تعدد الطوائف‪ ،‬وما لكل طائفة من إرتباط مع دول المنطقة والعالم‪ ،‬وكذلك المرأة في‬ ‫فلسطين‪ ،‬وما نشهده اآلن من مشاركة للمرأة في الصحوات في العالم العربي وخاصة المرأة‬ ‫البحرانية‬ ‫صحوة المرأة اإلیرانیة‪:‬‬ ‫جاءت نهضة المرأة اإليرانية من خالل مشاركتها في الثورة اإلسالمية لتكون‬ ‫نموذجا مختلفا عما سبق‪ ،‬وأثبتت بأن المشكلة كانت في التطبيق وليس في‬ ‫التعاليم‪ ،‬فاإلسالم جاء ليعترف بأن المرأة هي نصف المجتمع وبأنها مسؤولة إلى‬ ‫جانب الرجل في بناء المجتمع وبالتالي بناء الكون‪ ،‬فشاركت المرأة اإليرانية الرجل‬ ‫في الثورة ضد الظلم وإنتصرت معه وسارت بالمجتمع كما سار الرجل أيضا إلى‬ ‫أفضل حال‪ .‬وقد أعطى اإلمام الخميني(قدس) المرأة دفعا إلى األمام عندما قال فيها‬ ‫كالما لم يقله أحد في إمرأة بعد قول رسول اهلل(ص) في إبنته فاطمة (ع)‪ ،‬فهي عند‬ ‫كالهما أوكل إليه مهمة صنع الرجال‪ ".‬ويحيل لها الفضل األكبر في اإلنتصاربقوله‪:‬‬

‫"إن إنتصار الثورة كان هدية النساء لنا قبل أن يكون حصيلة جهاد الرجال"‪ 1.‬ويقول‬ ‫الشيخ هاشمي رفسنجاني في إنتصار الثورة اإلسالمية التي قادها اإلمام الخميني‬ ‫والمرأة‪ " :‬إن الثورة اإلسالمية في إيران إنتصرت‪ ،‬وأفكار اإلمام الخميني أثبتت أن‬ ‫التعاليم الدينية يمكنها أن تبعث الحركة في الناس وتقودهم نحو اإلصالح السياسي‬ ‫واإلقتصادي والثقافي واالجتماعي‪ .‬وفي هذا السياق دخلت المرأة المسلمة الى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اإلمام "نصف المجتمع وتشارك الرجل في نصفه الثاني" وكذلك " المرأة كالقرآن‪،‬‬

‫مختلف المجاالت االجتماعية‪ ،‬من خالل التأسي بقدوة وهي سيدة نساء العالمين‬ ‫السيدة فاطمة الزهراء (ع)‪ ،‬واإلستفادة من الدعم المستمر الذي كان يقدمه االمام‬ ‫‪151‬‬

‫‪ .-1‬نجاد‪،‬شكوه نوابي‪".‬علم نفس المرأة" ‪،‬دار الهادي‪ ،‬ط‪ ،1‬بيروت ‪. 2441‬‬


‫الخميني‪ ،‬وإشادة اإلمام بمقام ومكانة المرأة والنابع بدوره من التعاليم القرآنية‬ ‫األصيلة‪ .‬فحققت المرأة بذلك نجاحات مميزة في المجاالت التعليمية والبحثية‬ ‫والصناعية واإلجتماعية‪ .‬وكان لها الكثير من اإلبداعات واإلبتكارات واإلختراعات"‪.‬‬ ‫ويظهر بوضوح إزدياد معدل نجاح المرأة في الجامعات‪ ،‬والمسابقات العلمية‪،‬‬ ‫وحضورها اللافت في تأسيس وإدارة المؤسسات التعليمية واإلقتصادية‪ ،‬فنسبة‬ ‫الخريجات في بعض اإلختصاصات تصل إلى أكثر من ‪ %14‬بحسب اإلحصاءات‪.‬‬ ‫كما أن المرأة في إيران يمكنها أن تشارك في العملية السياسية وأن تترشح‬ ‫للإنتخابات النيابية ولكذلك لمناصب أخرى حكومية وغيرها في الدولة‪.‬‬ ‫صحوة المرأة في جنوب لبنان‪:‬‬ ‫يرى بعض المثقفين بأن لدى المرأة اللبنانية وعيا وثقافة تختلف عن المرأة في‬ ‫سائر دول المنطقة بسبب التعدد الطائفي الموجود في المجتمع اللبناني فينعكس‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تعددا ثقافيا مميزاً‪.‬‬ ‫خاضت المرأة الجنوبية مع الرجل معركة البقاء من ناحية الوجود والثبات في‬ ‫األرض بحكم الجغرافية ووجود فلسطين على الحدود مع لبنان‪ ،‬وكانت أرض‬ ‫واحدة لم يفصل بينها حدود حتى جاء اإلحتالل وكان إتفاق سايكس‪ -‬بيكو الذي‬ ‫قسّم التركة العثمانية‪ ،‬فكان لبنان من حصة فرنسا وفلسطين من حصة بريطانيا‪،‬‬ ‫وفيما بعد سلّمت بريطانيا فلسطين لليهود ليبنوا دولتهم ذات العنوان اليهودي‬ ‫المحض‪ ،‬وليطردوا سكانها األصليين كما فعل األوروبيون المهاجرون إلى أميركا‬ ‫الشمالية حيث قتلوا وأبادوا حضارة السكان األصليين بكاملها وبنوا دولتهم‪.‬‬

‫تأثر الجنوب اللبناني بإحتالل فلسطين بحكم الجغرافيا والعالقات التي كانت‬

‫المتنفس لكال الجانبين من الناحية اإلقتصادية‪ .‬ولم تتوقف إسرائيل عند إحتالل‬ ‫‪152‬‬

‫أرض فلسطين فقط‪ ،‬بل تابعت محاوالتها إلحتالالت أخرى لدول مجاورة لفلسطين‬

‫ومنها لبنان‪ ،‬ناهيك عن اإلعتداءات التي كانت شبه يومية على القرى والبلدات‬


‫الجن وبية‪ ،‬والتي كان يسقط بنتيجتها الكثير من الضحايا‪ .‬كل ذلك والدولة اللبنانية‬ ‫عاجزة عن حماية المواطنين من اإلعتداءات بسبب عجزها العسكري من جهة‪،‬‬ ‫وعدم وجود رغبة بتغيير هذا العجز من جهة ثانية‪ ،‬فكان ال بد من حراك ذاتي يقوم‬

‫به أهل المنطقة الجنوبية حفاظا على بقائهم إستنادا إلى سنة الحياة والرغبة في البقاء‬ ‫وأيضا نتيجة للتربية الحسينية التي تربوا عليها برفض الظلم والوقوف في وجه‬ ‫الطاغوت‪ ،‬وهذه من مفارقات وجود األكثرية من سكان الجنوب اللبناني على‬

‫الحدود من فلسطين المحتلة ممن يحملون اإليديولجية الحسينية‪ .‬فكانت من أهم‬

‫المفاعيل التربوية لثورة اإلِمام الخميني في لبنان‪ ،‬حيث إلتقف التواقون إلى مسار‬ ‫إسالمي صحيح وإلى نموذج جديد يعيد األمة إلى عزّها وإلى ما كانت عليه في‬ ‫بدايات الدعوة المحمدية ثورة اإلمام الخميني‪ ،‬وبدأ عاشقو الرسول ورسالته في‬

‫رحلة جديدة فيها الكثير من األمل بتحقيق العدل اإللهي‪ ،‬وبايعوا اإلمام الخميني‬ ‫وآزروه في ثورته‪ ،‬من خالل المواقف التي هي في عصرنا الحديث لها ثقل ال يقل‬ ‫من أن اإلسالم ال يحده حدود دولة ولكن التقسيم العالمي لحدود الدول جعل الناس‬

‫مرغمة على إستخدام مصطلحات هذا التقسيم وأن ينتمي كل إنسان إلى مكان‬ ‫جغرافي محدد فكان هناك اإليراني واألفغاني واللبناني والعراقي والسوري‬

‫والفلسطيني إلخ ‪ ..‬من التسميات‪ .‬وتأثير الثورة اإلسالمية التربوي طال معظم هذه‬

‫الدول بما فيها لبنان‪ ،‬ولبنان كان أكثرها تأثرا بسبب طبيعته المنفتحة على الخارج‬ ‫نظرا لوجود ثمانية عشر طائفة وكل طائفة لها إمتداداتها السياسية واإلقتصادية‬ ‫والدينية وبالتالي التربوية‪ .‬وبما أن لبنان فيه نسبة كبيرة من الشيعة كان التأثر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫عن المؤازة من خالل حملة عسكرية كما كان الحال في العصور السابقة‪ .‬وبالرغم‬

‫واضحاً بالنسبة لثورة اإلمام الخميني‪ ،‬وخاصة وأن السيد موسى الصدر كان قد أسس‬

‫قبل الثورة اإليرانية لمجتمع شيعي‪ ،‬وهيأ له سبل التحرك بعد أن كان هذا المجتمع‬ ‫‪153‬‬


‫يعيش في حالة إضطهاد على مدى قرون‪ 1.‬وبدأت المفاعيل التربوية تظهر من‬ ‫خالل تحركات شعبية كانت المرأة نواته وخاصة في أيام عاشوراء حيث تكون‬

‫المشاعر قوية في إتجاه الوقوف ضد الظلم والظالم كما فعل اإلمام الحسين(ع)‪ .‬ثم‬ ‫بعد ذلك بدأ التأثير يظهر من خالل المؤسسات التعليمية والحوزوية والدروس‬

‫التثقيفية في المناطق واألحياء‪ ،‬وكانت الناس عطشى لتعلم أمور دينها مما ساعد‬

‫على نمو سريع على صعيد الوعي الديني واإلجتماعي‪ .‬والتشيع الموجود في إيران‬

‫يعود أساس ا إلى علماء جبل عامل ( جنوب لبنان في التسمية الجديدة)‪ ،‬وهذا أيضا‬ ‫كان له دور في سرعة التواصل الثقافي ما بين شيعة لبنان وشيعة إيران‪ ،‬ناهيك عن‬ ‫وجود الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة في إيران التي إحتلت مرتبة مهمة في‬

‫تخريج العلماء بعد أن وضع صدام حسين في العراق الضغوطات على الحوزة‬

‫العلمية التاريخية في النجف األشرف في العراق‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وبطبيعة الحال فإن التطور التربوي الديني الذي شهده لبنان وخاصة الشيعة كان‬

‫له إنعكاساته على المجتمع ككل‪ 2.‬والمرأة اللبنانية الشيعية التي تربت على ثورة‬ ‫اإلمام الحسين لم تجد صعوبة في المماثلة بالتأثر بثورة اإلمام الخميني‪ ،‬فقامت‬

‫بدورها بتربية أطفالها على ما تربت هي عليه‪.‬‬ ‫التجربة الخاصة للمرأة في المقاومة‬

‫اعتمدت المقاومة منذ تأسيسها على مشاركة المرأة في مجاالت عديدة‬

‫وشجّعتها على متابعة التحصيل العلمي الذي هو أساس التنمية اإلجتماعية‪ .‬فكانت‬

‫جنباً إلى جنب مع الرجل‪ ،‬ال بل سبقت الرجل في ميدان العمل اإلجتماعي باإلضافة‬ ‫إلى مشاركته في ميادين أخرى‪ ،‬ووصلت إلى أعلى مستوات التعليم ورفدت‬

‫المجتمع بطبيبات ومحاميات وأستاذات جامعيات وباحثات وإعالميات‪ ،‬وكانت‬

‫‪154‬‬

‫‪" -1‬فكر الثورة اإلسالمية" مجلة أنديشي إنقالب إسالمي‪ ،‬العدد األول ‪ ،‬السنة األولى‪.2442 ، ،‬‬ ‫‪" -2‬فكر الثورة اإلسالمية" م‪ .‬س‪.‬‬


‫خير مثال لقول اإلمام الخميني(قدس)‪" :‬المرأة نصف المجتمع وتشارك الرجل في‬

‫النصف اآلخر"‪ .‬وبفضل المستوى العلمي والثقافي الذي وصلت إليه المرأة أصبح‬ ‫المجتمع مكتفيا ذاتيا بعد أن كان معتمدا على اآلخرين من الطوائف األخرى التي‬

‫كانت تملك اإلمكانيات والدعم الدولي منذ تأسيس لبنان عام ‪ ،1624‬وكان‬

‫المسلمون الشيعة من أكثر الطوائف حرماناً‪.‬‬

‫حققت المقاومة نجاحات نوعية كثيرة‪ ،‬إستحقت من خاللها أن تكون مثاالً‬

‫وقدوة للأحرار ونموذجا عالميا لمقاومة المحتل‪ ،‬وكانت المرأة موجودة في كل هذا‬

‫اإلنجاز رغم عدم مشاركتها في العمل العسكري المباشر‪ ،‬إالّ أن وجودها خلف‬

‫المقاومة كداعمة وداعية وحاضنة‪ ،‬كان له الدور الفعّال في النتائج اإليجابية‪ ،‬حتى‬ ‫أن العدو اإلسرائيلي نفسه إعترف بدورها الفعّال المساند للمقاومة‪ ،‬وفي ذلك يقول‬

‫الكاتب اإلسرائيلي تسافي بارئيل في صحيفة هآرتس‪" :‬إذا كان الرجال يشكلّون‬ ‫النواة المقاتلة لحزب اهلل‪ ،‬فإن النساء يُشكّلن الداخل اإلجتماعي‪ .‬وإذا كان وجود‬

‫حزب اهلل يُعتبرن عنصرا حيويا إلستمرار حياة حزب اهلل‪ ".‬وفي وصف للكاتبة‬ ‫فاطمة الصمادي في كتابها حول مشاركة المرأة في العمل السياسي وفي مقارنة‬

‫تجربة المرأة اللبنانية في حزب اهلل مع تجربة المرأة األردنية في حزب جبهة العمل‬ ‫اإلسالمي األردني تقول‪ " :‬أن وراء كل رجل عظيم إمرأة‪ ،‬ووراء كل مقاوم نسوة من‬

‫نوع خاص"‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫ونقال عن األمين العام لحزب اهلل السيد حسن نصراهلل أنه قال‪" :‬أن دعوة حزب‬

‫اهلل المرأة للمشاركة في أنشطة حزب اهلل لم تنطلق من ظروف اإلحتالل وإنما من‬

‫المنطلقات اإليمانية والفكرية والفقهية"‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫‪ .-1‬صمادي‪،‬فاطمة‪".‬نساء في معترك السياسة" ‪ ،‬دار نشر البنك األهلي‪ ،‬عمان ‪.2445‬‬ ‫‪ .-2‬صمادي‪ ،‬م‪ .‬س‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫النساء في الكثير من األحزاب والحركات الدينية يُعتبر هامشياً‪ ،‬فإن النساء في‬

‫‪155‬‬


‫تماهت المرأة المقاومة في لبنان مع شخصية السيدة زينب‪ ،‬وكما كانت أرض‬

‫كربالء بالنسبة لزينب هي أرض الشهادة‪ ،‬كانت أيضا الساحة الجنوبية بالنسبة للمرأة‬

‫في لبنان هي أرض الشهادة‪ ،‬وكانت حرب تموز هي كربالء‪ ،‬وميزة المرأة في لبنان‬ ‫أنها أعطت نموذجا خاصا بها‪ ،‬فهي المرأة الزينبية والمرأة العصرية في آن‪ ،‬وكإمرأة‬ ‫واحدة هي النموذج فال فرصة للنموذج الغربي أن يسود‪ .‬ومسألة المناداة لتمكين‬ ‫المرأة بالمفهوم الغربي ال يجد لدى المرأة في المقاومة في لبنان مكانا‪ ،‬كونها باألصل‬

‫متمكنة في بالد الشرق قبل أن يعرف الغرب هذا المصطلح‪ ،‬وقد أخذه من ثقافتنا‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫المرأة والصحوة اإلسالمیة في العالم العربي‪:‬‬

‫ال زلت التجربة التي تخوضها المرأة في العالم العربي جديدة بحيث ال يوجد‬

‫الكتابات الكثيرة عنها‪ ،‬إال في بعض ما يُكتب كمقاالت وتحليالت صغيرة حول دور‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المرأة في الصحوة اإلسالمية‪ ،‬ولذلك نحن نرى أن ما سنوضحه في هذا البحث يستند‬ ‫إلى وسائل اإلعالم وبعض المقاالت القصيرة‪ .‬وال شك أن هذا الحراك الذي تقوم به‬

‫المرأة إلى جانب الرجل هو بالغ األهمية نظرا إلى الوقت الطويل من اإلذالل الذي‬

‫عاشه هذا ال شعب في ظل حكام مستبدين ظالمين‪ ،‬وهو ملفت للنظر أيضا في ظل‬ ‫الهجمة اإلعالمية التي كانت تصور المرأة المسلمة على انها تابعة فقط‪ ،‬وليس لها أي‬

‫دور في المشاركة في الشأن العام‪ ،‬فإذا بوسائل اإلعالم األجنبية ترى بنفسها ومن‬

‫خالل عدسات كاميراتها كيف ان المرأة المحجبة في مصر وفي اليمن وفي البحرين‬ ‫تخرج على الحاكم وتطالب بالحقوق السياسية واإلجتماعية من أجل غد أفضل‪،‬‬ ‫حتى في المملكة العربية السعودية حيث التعتيم اإلعالمي فإن المرأة تتحرك لتنهض‬

‫بمجتمعها من الظلم واإلستبداد‪.‬‬

‫‪156‬‬

‫‪ .-1‬شعبان‪،‬بثينة‪".‬المرأة في السياسة والمجتمع"‪ ،‬دار الفكر‪ ،‬دمشق ‪.2448‬‬


‫لقد أثبت المرأة من خالل مشاركتها الكثيفة في االحتجاجات الشعبية التي‬

‫تجتاح الوطن العربي أن للمرأة العربية ما للرجل من مصلحة حيوية في التغيير‬ ‫واالصالح‪ .‬وفي الماضي القريب كانت قصة المجاهدة الجزائرية الشهيرة جميلة‬ ‫بوحيرد التي أصبحت من الرموز العالمية لمقاومة االحتالل األجنبي ورمزا للمرأة في‬

‫صحوتها الحديثة‪ .‬وقد أ لزمت المرأة اإلعالم الغربي من خالل حراكها أن يعترف بها‬ ‫وبقدرتها على التغيير‪ .‬فقد نشرت صحيفة الغارديان البريطانية‬

‫في الرابع‬

‫والعشرين من شهر نيسان \ ابريل تحقيقا عن دور المرأة في الصحوة ومما نشرته‬

‫المجلة‪" :‬إن دور المرأة العربية في هذه االنتفاضة أنهى الصورة النمطية السلبية عنها‬ ‫في الغرب الذي شاهد بحرا من الوجوه النسائية المجلببة بالسواد والغاضبة‪،‬‬ ‫ويزحف من أجل تغيير النظام ووضع نهاية للاستبداد واالفراج عن األحبة‪ ،‬أو‬

‫شاهدها وهي تخاطب الجموع أو تعالج الجرحى أو تطعم المعتصمين في القاهرة‬

‫والمنامة"‪.‬‬

‫ح ققت المرأة في البحرين رقما قياسيا في المشاركة إذا ما قسنا هذا التحرك كما‬

‫تقاس األرقام في موسوعة غينيز‪ ،‬وما يميز مشاركة المرأة ف البحرين بالصحوة هو‬ ‫أنها تتعرض للإعتقال وللتعذيب داخل السجون‪ ،‬كما للإعتداء على حرمتها في كثير‬

‫من األحيان في عملية ضغط عليها وعلى عائلتها‪ ،‬ألن حكام البحرين الذين يدعون‬ ‫بأنهم عربا يعرفون أن المس بالنساء هو من الخطوط الحمرا لدى شعوب المنطقة‬ ‫وخاصة المسلمين لما له من ردة فعل سلبية‪ ،‬ويعرفون أن الرجال في البحرين لن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أد في البحرین‪:‬‬

‫يتحملوا مسألة أن يُعتدى على نسائهم وعلى عرضهم‪ ،‬لذلك هم يبتزون الرجال من‬

‫خالل اإلعتداء النساء‪.‬‬

‫المرأة في البحرين تعاني في سبيل صحوتها األمرين‪ ،‬هي تعاني فقط الزوج والولد‪،‬‬

‫وأيضا تعاني من اإلعتداء عليها‪ ،‬وهذا ما لم يحصل مع اي تحرك قامت به المرأة إلى‬

‫جانب الرجل في أي من البلدان األخرى التي حصلت فيها الصحوات‪ ،‬ولكنها‬

‫‪157‬‬


‫بد في فلسطین‪:‬‬

‫عانت ال مرأة الفلسطينية وال زالت تعاني من تبعات زرع الكيان الصهيوني في‬

‫أرض فلسطين من قبل القوى المستكبرة‪ ،‬وتعاني من الظلم واإلعتداء على مرأى‬ ‫ومسمع العالم‪ ،‬ولكنها إلى اآلن لم توقف تحركها في الوقوف في وجه اآللة‬

‫اإلسرائيلية المتغطرسة‪ ،‬وقد شاركت في حقبات متعددة من النضال التي مر بها‬

‫الشعب الفلسطيني‪ ،‬وشاركت في المقاومة وكان هناك بعض اإلستشهاديات‪،‬‬ ‫وكذلك تعرضت للأسر واإلعتقال ولكنها لم ترضخ للإسرائيلي‪ ،‬كما فعلت هناء‬

‫الشلبي التي أعلنت إضرابها عن الطعام وقالت الموت أو الكرامة‪ ،‬وأصبحت رمزا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫للنضال والصبر تحتذي بها نساء فلسطين‬

‫‪158‬‬


‫االستنتاج‬

‫كان للمرأة كالم في كل العصور سواء بالصمت أم بالتحرك‪ .‬وفي العصور‬

‫القديمة لم تملك المرأة آلية التحرك والتغيير‪ ،‬ولم تنصفها بعض الحضارات أو‬ ‫األديان القديمة‪ ،‬فعاشت مقهورة ال حول لها وال قوة‪ .‬وجاء اإلسالم وأوقف أنفاس‬

‫الزمن للحظات وأعلن عن المرأة اإلنسانة التي تستحق الحياة كما يستحقها الرجل‪،‬‬ ‫وكانت السيدة خديجة والسيدة فاطمة والسيدة زينب من أوائل النساء اللواتي قمت‬

‫بالصحوة اإلسالمية‪ ،‬وهناك الكثير من األحاديث النبوية عن السيدة خديجة والسيدة‬

‫فاطمة‪ ،‬وكذلك األدوار التي قمن بها‪ ،‬مما أعطى صورة مختلفة عن التعاطي‬ ‫والتعامل مع المرأة فيما بعد كونها إمرأة متمكنة منذ فجر اإلسالم وهناك الكثير من‬ ‫األمثلة عن نساء أخريات كان لهن دور فعّال في بناء مجتمعاتهن‪ .‬وكان لكل حقبة‬

‫إسالمية شأن خاص بالنسبة للمرأة‪ ،‬وإختلف الفقهاء في تفسير مشاركة المرأة في‬

‫المجتمع‪ ،‬فكانت هناك بعض األفكار واأليديولوجيات التي حدّت من مشاركة‬ ‫كانت تجربة المرأة اإليرانية‪ ،‬وتجربة المرأة اللبنانية وخاصة المرأة المشاركة في‬ ‫المقاومة بعد ثورة اإلمام الخميني(قدس) في إيران‪ ،‬بتأثيرات الثورة اإلسالمية وفكر‬

‫اإلمام الخميني‪.‬‬

‫إال ان هذه الصحوة بحاجة إلى إستراتيجيات للحفاظ عليها‪ ،‬وإلستمرارية‬

‫المكتسبات‪ ،‬ونحن نرى أن المرأة التي نهضت بوضعها وطالبت بالوصول إلى‬ ‫حقوقها السياسية واإلجتماعية من أجل بناء مجتمع أفضل‪ ،‬عليها أن تعي الخطر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المرأة‪ ،‬بينما أعطتها إيديولوجيات وأفكار أخرى مجاالّ واسعا للمشاركة‪ .‬ومن بينها‬

‫الذي ال زال قائما ويهدد صحوتها من خالل محاولة الغرب اآلن اإللتفاف على صحوة‬ ‫الشعوب وعدم تحقيق األهداف‪ .‬لقد أوصى السيد القائد اإلمام الخامنئي شباب‬ ‫الصحوة اإلسالمية في المؤتمر الذي عُقد في إيران هذا العام بالمحافظة على‬

‫إنجازات الصحوة التي حققوها بقوله‪ " :‬الصحوة اإلسالمية تواجه تحدي وهو وضع‬ ‫إستراتيجيات تربوية وإعالمية لنهضة األمة اإلسالمية من أجل تحقيق عالمية اإلسالم‬

‫‪159‬‬


‫وتحقيق السيادة الفكرية للشعوب اإلسالمية من خالل اإلجتماع على ثقافة إسالمية‬

‫تواجه النظام الثقافي اآلحادي الجانب الذي فرضته العولمة وهيمنت على‬

‫خصوصيات ثقافات العالم اإلسالمي من خالله"‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫ال زال يطمح اإلستعمار ببالدنا‪ ،‬ولهذا يدرك مخاطر الصحوة اإلسالمية على‬

‫مشروعه‪ ،‬مما جعله يكثف الدراسات اإلستراتيجية‪ ،‬ويرسم الخطط لوقف هذه‬ ‫الصحوات‪ ،‬ويشوهها‪ .‬وابراز أفكار استقاللية ونهضوية على الشاكلة الغربية عبر‬

‫بعض المثقفين‪ ،‬الذين ينقلون أفكار المشاريع الغربية ويريدون تطبيقها في بالدنا‬ ‫دون األخذ بعين اإلعتبار إختالف البيئة والعادات والعقلية وإمكانية التطبيق‪ .‬وهناك‬ ‫بعض علماء اإلجتماع يدعون إلى دراسة علم إجتماع المجتمعات التي تحصل فيه‬

‫الصحوات‪ .‬بعد أن تبين أن الصحوة قد صدمت النخبة المتغربة التي كانت تظن أن‬ ‫تغريبها قد مسخ األمة فنسيت دينها فإذا بهذه الصحوة تجمدهم مشدوهين أمام أمر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مزعج ألحالمهم‪ .‬ففرقت الصحوة هؤالء المتغربين في غياب البدائل‪.‬‬

‫‪ -1‬كلمة اإلمام الخامنئى لمؤتمر الصحوة اإلسالمية العالمي بتاريخ ‪2411/46/11‬‬ ‫‪161‬‬


‫المصادر‬

‫‪ ‬القرآن الكريم‬

‫‪ ‬كلمة اإلمام الخامنئى لمؤتمر الصحوة اإلسالمية العالمي بتاريخ‬ ‫‪2411/46/11‬‬

‫‪ ‬شعبان‪،‬بثينة‪".‬المرأة في السياسة والمجتمع"‪ ،‬دار الفكر‪ ،‬دمشق ‪.2448‬‬

‫‪ ‬صمادي‪،‬فاطمة‪".‬نساء في معترك السياسة" ‪ ،‬دار نشر البنك األهلي‪ ،‬عمان‬ ‫‪.2445‬‬

‫‪" ‬فكر الثورة اإلسالمية" مجلة أنديشي إنقالب إسالمي‪ ،‬العدد األول ‪ ،‬السنة‬ ‫األولى‪.2442 ، ،‬‬

‫‪ ‬نجاد‪،‬شكوه نوابي‪".‬علم نفس المرأة" ‪،‬دار الهادي‪ ،‬ط‪ ،1‬بيروت ‪2441‬‬

‫‪ ‬حداد‪،‬كفاح‪".‬المرأة والعمل السياسي"‪ ،‬ص ‪، ،22‬دار الهادي‪ ،‬ط‪ ،1‬بيروت‬ ‫‪.2441‬‬

‫اإلمامين الحسنين للتراث اإلسالمي‪،‬بال تاريخ‪.‬‬

‫‪ ‬مجلة العربي ـ عدد‪224 :‬‬

‫‪ ‬حليمي‪ ،‬جيزيل "النساء نصف العالم‪ ،‬نصف الحكم"‪،‬عودات للطباعة‬ ‫والنشر‪،‬بيروت‪1668‬‬

‫‪ ‬الغفار‪،‬عبد الرسول عبد الحسن‪" ،‬المرأة المعاصرة‪،‬دار الزهراء‪،‬‬ ‫بيروت‪1683‬‬

‫‪ ‬الشطي‪،‬نور الضحى‪" ،‬تنظيم النساء"‪ ،‬دار المدى‪ ،‬بيروت‪2441‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ ‬الهاشمي‪،‬علي الصاحب‪".‬خديجة بنت خويلد زوجة الرسول األعظم"‪.‬شبكة‬

‫‪ ‬البزري‪،‬دالل‪" ،‬أخوات الظل واليقين"‪،‬دار النهار‪،‬بيروت‪1669‬‬

‫‪ ‬البزري‪،‬دالل‪" ،‬العمل اإلجتماعي والمرأة"‪ ،‬دار الجديد‪،‬بيروت‪1661‬‬

‫‪ ‬عمارة‪،‬محمد "تحرر المرأة والتمدن اإلسالمي"‪،‬دار الوحدة‪،‬بيروت‪1685‬‬ ‫‪ ‬صالح‪،‬أماني‪" ،‬المرأة العربية في قرن"‪،‬دار الفكر المعاصر‪ ،‬بيروت‪2442‬‬

‫‪161‬‬


‫‪ ‬وتر‪،‬محمد ضاهر‪"،‬مكانة المرأة في الشؤون اإلدارية والبطوالت‬ ‫القتالية"‪،‬مؤسسة الرسالة‪،‬بيروت‪1616‬‬

‫‪ ‬قبيسي‪،‬بشرى‪"،‬المرأة في التاريخ والمجتمع"‪،‬دار أمواج ط ‪1665 1‬‬

‫‪ ‬مظهر‪ ،‬إسماعيل‪"،‬المرأة في عصر الديموقراطية"‪،‬دار الجديد‪ ،‬بيروت‬ ‫‪1646‬‬

‫‪ ‬النيوم‪،‬الصادق‪"،‬الحديث عن المرأة والديانات"‪،‬اإلنتشار العربي‪،‬بيروت‬ ‫‪2442‬‬

‫‪ ‬المصدق‪،‬رقية‪"،‬المرأة والسياسة"‪،‬دار توبقال‪ ،‬المغرب ‪1664‬‬

‫‪ ‬أبو الشعر‪ ،‬هند‪"،‬المرأة والدور"‪،‬المؤسسة العربية للدراسات والنشر‪،‬بيروت‬ ‫ط‪2448 1‬‬

‫‪ ‬منصور‪،‬إلهام‪"،‬نحو تحرير المرأة في لبنان"‪،‬مختارات‪،‬بيروت ط‪1669 1‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ ‬الخماش‪،‬سلوى‪"،‬المرأة العربية والمجتمع التقليدي المتخلف"‪،‬دار‬ ‫الحقيقة‪،‬ط‪،1‬بيروت‪1613،‬‬

‫‪ ‬الخثالن‪،‬سارة بنت محمد‪"،‬المرأة والسياسة"‪،‬العبيكان‪،‬ط‪،1‬الرياض ‪2441‬‬ ‫‪ ‬خليل‪،‬أحمد خليل‪"،‬المرأة العربية وقضايا التغيير"‪،‬دار‬ ‫الطليعة‪،‬ط‪،3‬بيروت‪1685‬‬

‫‪ ‬الخطيب‪،‬حنيفة‪"،‬تاريخ تطور الحركة النسائية في لبنان"‪،‬دار‬ ‫الحداثة‪،‬ط‪،1‬بيروت ‪1684‬‬

‫‪ ‬جبري‪،‬عبد المنعم‪"،‬المرأة عبر التاريخ البشري‪،‬صفحات للدراسات‬ ‫والنشر‪،‬ط‪،1‬دمشق ‪2441‬‬

‫‪" ‬تطور المرأة عبر التاريخ"‪،‬مؤسسة عزالدين‪،‬بيروت ‪1681‬‬

‫‪" ‬النساء العربيات في العشرينات"‪،‬تجمع الباحثات اللبنانيات‪،‬بيروت‬ ‫‪162‬‬

‫‪2441‬‬


‫‪" ‬المرأة اللبنانية والمشاركة السياسية"‪،‬مجموعة من الكتاب‪،‬المركز العربي‬ ‫للمعلومات‪،‬بيروت ‪2441‬‬

‫‪" ‬المنظور الجديد لدور المرأة العربية"اإلتحاد الدولي لتنظيم األسرة‪،‬‬ ‫مطبوعات إقليم العالم العربي(‪ ،)69-64‬تونس ‪1669‬‬

‫‪" ‬المرأة العربية واإلعالم"‪،‬مركز كوثر للبحوث‪،‬المؤسسة الجامعية‬ ‫للدراسات‪،‬ط‪،1‬بيروت ‪2448‬‬

‫‪" ‬المرأة وتحوالت عصر جديد"‪،‬مجموعة من الباحثين‪،‬دار الفكر‪،‬دمشق‬ ‫‪2441‬‬

‫‪" ‬الدراسات اإلجتماعية عن المرأة في العالم العربي‪-‬اليونسكو"‪،‬المؤسسة‬ ‫العربية للدراسات والنشر‪،‬بيروت ‪1684‬‬

‫‪" ‬اللجنة األهلية للتحضير والمشاركة في مؤتمر المرأة في بكين"‪ ،‬الجمهورية‬ ‫اللبنانية‪1665،‬‬

‫اإلسالمي‪،‬ط‪،1‬بيروت ‪2448‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪" ‬المرأة وقضاياها"‪ ،‬مجموعة من المؤلفين‪،‬مركز الحضارة لتنمية الفكر‬

‫‪163‬‬


‫مواقع ألكترونية‬

‫الثورة اإلسالمية حققت إنجازات هائلة في‬:‫"محللون‬،‫حسن هاني‬،‫ زادة‬

.2446-44-2،‫مهر للأنباء‬."‫العالم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

 Deeb, Lara, "Lebanese shia women temporality and piety " University of California, Irvin, 2008  http://www.mehrnews.com/ar/NewsDetail.aspx?NewsID =830616  http://www.almanar.com.lb/NewsSite/NewsDetails.aspx ?id=76071&language=ar  “ 1000-08-14,women graduates challenge Iran". BBC news Harrison, Frances‫د‬,  http://news.bbc.co.uk/2/hi/middle_east/5359672.stm  "Iranian women can stand for president:watchdog",msn news Arabia,12-04-2009‫د‬  http://arabia.msn.com/channels/msnnews/article.aspx?C atID=1&ID=763786&S=Hl  http://www.alitthad.com/paper.php?name=News&file=p rint&sid=23053  Rousseau, Emile,[translated by Barbara foxley][edit by eBooks],ebooks,18-07-2002‫د‬  http://www.gutenberg.org/dirs/etext04/emile10.txt  http://www.aljazeeratalk.net/forum/archive/index.php/t133304.html  http://www.alhassanain.com/arabic/all/maghalat/ahl-albayt/khadijah.htm  http://www.islamichistory.net/forum/showthread.php?t= 5176

164


‫دور المرأة في حركة الصحوة اإلسالمية‬ ‫فيرؤية اإلمام الخميني (ره) و قائد الثورة (دام ظله)‬ ‫!‬

‫مهین عرب‬

‫‪1‬‬

‫الملخص‪:‬‬ ‫ورد عـــن اإلنســـان وفقـ ـاً للتعـــالم القرآنيـــة أنـــه «أحســـن المخلـــوقين» ألن‬ ‫بإمكــان اإلنســان فــي ســيره االرتقــاء وســلوك المراتــب العرفانيــة أن يكــون مــرآة‬ ‫تتجلّــى فيهــا الصــفات الجماليــة والجالليــة هلل ســبحانه وتعــالى وال شــك فــي أن‬ ‫هــذا النمــو والرقــي يــرتبط بــروح اإلنســان التــي ال هــي مــن جــنس المــادة وال‬ ‫تنطبــق عليهــا الجنســية مــن الــذكر واألنثــى‪ .‬وبنــاء علــى هــذا‪ ،‬فــإن فــي اإلنســانية‬ ‫تكــون العبــادة واألخــالق والعلــم والحقــوق اإلنســانية علــى حــد ســواء بــين الرجــل‬ ‫المربّيــة األولــى فــي األســرة التــي تشــكل أفــراد المجتمــع‪ .‬وفــي صــدر اإلســالم ‪،‬‬ ‫أعــاد النبــي األكــرم (ص) للمــرأة مكانتهــا وكرامتهــا تلــك بالتعــاليم النظريـــة‬ ‫والتهـــذيب العلمـــي الـــذي قـــدمتهالمرأة المثاليـــة فاطمـــة الزهـــراء (س)‪ .‬وفـــي‬ ‫عصــرنا الــراهن‪ ،‬اســتطاعت المــرأة المســلمة اإليرانيــة أن تســجل حضــوراً فعــاالً‬ ‫فــي ســاحة المظــاهرات الشــعبية ومــن ثــم جبهــات القتــال متبعــة فــي ذلــك‬ ‫إرشــادات مؤســس الثــورة اإلســالمية اإلمــام الخمينــي (ره) وكــذلك قائــد الثــورة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والمــرأة ‪ ،‬بــل ربّمــا تكــون المــرأة متقدّمــة عــن الرجــل فــي هــذه المجــاالت كونهــا‬

‫اإلســالمية المقرونــة بالــدعم الكامــل منهم ـا حاملــة لــواء الثــورة اإلســالمية لتثبــت‬ ‫اقتــداءها بــالمرأة المثاليــة أال وهــي فاطمــة الزهــراء (س)‪ ،‬حتــى أصــبحت هــي‬ ‫األخــری مثاليــة تقتــدي بهــا النساءالمســلمات األحــرار اللــاتي ك ـنّ بدايــة لنهضــة‬ ‫‪165‬‬

‫‪ .-1‬دكتوراه في العرفان اإلسالمي‬


‫صــحوة إســالمية فــي ســائر الممالــك اإلســالمية وفــي هــذا المقالــة‪ ،‬نحــاول تســليط‬ ‫الضـــوء علـــى الـــدور االجتمـــاعي والسياســـي والتربـــوي للمـــرأة فـــي نضـــوج‬ ‫واســتمرار حركــة الصــحوة اإلســالمية ‪ ،‬مــن خــالل الدراســات التاريخيــة ومراجعــة‬ ‫المكتبــاتووفق رؤيــة اإلمــام الخمينــي (ره) وقائــد الثــورة اإلســالمية (دام ظلــه) فــي‬ ‫ظــل تبيــين الهويــة وأهــداف حركــة الصــحوة اإلســالمية ومؤشــراتها كالمطالبــة‬ ‫بتطبيـــــق اإلســـــالم والمفـــــاهيم اإلســـــالمية وإحيـــــاء كرامـــــة المســـــلمين‬ ‫والديمقراطيــةومحور العــدل ومقابلــة أعــداء اإلســالم‪ .‬وفــي الختــام تطــرق هــذا‬ ‫المقــال إلــى معرفــة األضــرار الناتجــة عــن الصــحوة اإلســالمية وطــرح حلــول للحــد‬ ‫من تلك األضرار‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة ‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الصـــحوة اإلســـالمية ‪ ،‬المـــرأة ‪ ،‬المؤشـــرات ‪ ،‬معرفـــة األضـــرار ‪ ،‬المبـــادئ‪،‬‬

‫‪166‬‬

‫النظام اإلسالمي‪.‬‬


‫المقدمة ‪:‬‬ ‫قــد ســاوی اإلســالم قبــل أربعــة قــرونٍ بــين المــرأة والرجــل ووفّــر األرضــية‬ ‫اللازمــة لحضــورها فــي الســاحات السياســية واالقتصــادية واالجتماعيــة واتخــاذ‬ ‫القــرارات‪ ،‬إلّــا أن العــالم توصــل إلــى هــذه الحقيقةبعــد تلــك الفتــرة فجــاء إدراكــه‬ ‫لهــذا األمــر متــأخرا عــن اإلســالم‪ .‬يقــول اإلمــام الخمينــي حــول مقــام المــرأة‬ ‫ومكانتهــا ‪ :‬إن المــرأة إنســان‪ ،‬إنهــا إنســان عظــيم ومربّيــة المجتمــع‪ ،‬ويتربّــى‬ ‫اإلنســـان بأحضـــان تلـــك المـــرأة وســـعادة الـــدول وشـــقاوتها تتعلـــق بـــالمرأة‪.‬‬ ‫وللمـــرأة دور عظـــيم فـــي المجتمـــع‪ ،‬والمـــرأة مظهـــر مـــن مظـــاهر تحقيـــق‬ ‫الطموحــات البشــرية‪ .‬إن المــرأة مربّيــة النســاء والرجــال المحتــرمين ومــن المــرأة‬ ‫يبلغ الرجل مـدارج الرقـيّ والمعـراج وأحضـان المـرأة مكـان يتربّـى فيـه العظمـاء‬ ‫من الرجال والنساء (صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،1‬ص)‪.‬‬ ‫إذا ما أمعنّـا النظـر إلـى صـفات المـرأة وأنوثتهـا‪ ،‬نـدرك بـأن هـذه الصـفات أو‬ ‫هــذه الخصــائص تــؤثر فقــط فــي نوعيــة الوظــائف التــي تخــتص بــالمرأة دون‬ ‫الرجــل أو بــالعكس‪ ،‬بهــذا المعنــى أن التقــدير اإللهــي للمــرأة والرجــل يعـيّن نوعـاً‬ ‫مــن التقســيم الطبيعــي للوظــائففي عمليــة التطــور الفــردي واالجتمــاعي‪ .‬والمــرأة‬ ‫كزوجــة أو أم لــديها وظــائف تختلــف دون أدنــى شــك عــن الوظــائف التــي تُلقــى‬ ‫علـــى عـــاتق الرجـــل كـــزوج وأب ‪ ،‬والمـــرأة والرجـــل ‪ ،‬يكمـــالن دورهمـــا‬ ‫ووظائفهمــا إلــى جانــب بعضــهما وال يمكــن التجاهــل عــن إحــدی الــوظيفتين أو‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الخصــائص ال تقلّــل مــن شــأنها بــل ترفــع مــن قيمتهــا اإلنســانية‪ .‬والمالحــظ أن‬

‫جعل واحدة منهما بديالً عن اآلخر‪.‬‬ ‫وتـــأخرت المـــرأة المســـلمة عـــن أداء دورهـــا الريـــادي اإلســـالمي ولكنهـــا‬ ‫تمكنــت فــي العقــود األخيــرة مــن أن تع ـوّض عــن هــذا التــأخير مــن خــالل إعــادة‬ ‫هويّ تهــا اإلنســانية واإللهيــة وحضــورها الفعــال والبنّــاء فــي جميــع المجــاالت‬

‫‪167‬‬


‫االجتماعيـة والسياسـية‪ ،‬فتقـدّمت الرجـل حاملــة لـواء الثـورة اإلسـالمية فـي إيــران‬ ‫وأصـبحت فــي طليعـة النهضــات اإلســالمية وحركـة الصــحوة فـي الــدول اإلســالمية‬ ‫إلى حد التضحية‪.‬‬ ‫مکانة المرأة والرجل في رؤیة إسالمیة‬ ‫الــدين اإللهــي هــو أكمــل األديــان الســماوية وضــعه الخــالق لتحقيــق الجانــب‬ ‫ال أم امـرأة ‪ ،‬والـدين هـو الركيـزة‬ ‫المادي والمعنـوي لـدی اإلنسـان سـواء كـان رجـ ً‬ ‫األساســية فــي حيــاة اإلنســان‪ ،‬يمنحــه الشخصــية واليقينواألمــل بالمســتقبل وإن‬ ‫كــان مجهــوالً ‪ ،‬كمــا أن فــي الــدين تكمــن القــدرة الفاعلــة فــي حــل المشــاكل‬ ‫االجتماعية لدی اإلنسان‪.‬‬ ‫يقــول اهلل تعــالى‪ :‬مَ ـن عمِ ـلَ صــالحاً مــن ذك ـرٍ أو أنثــى فلنُحيينَّ ـهُ حيــاةً طيّب ـةً‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ولنَجْزِينّهُم أجرَهم بأحسنِ ما كانوا يَعملون (النحل‪)61 :‬‬ ‫يقــول اإلمــام الخمينــي ‪ :‬إن للمــرأة أبعــاداً مختلفــة كمــا هــو الحــال بالنســبة‬ ‫للرجـــل وللإنســـان بصـــورة عامـــة‪ .‬إن هـــذه الصـــورة الطبيعيـــة أبخـــس مرتبـــة‬ ‫للإنســان بــل أبخــس مرتبــة للمــرأة وأبخــس مرتبــة للرجــل‪ .‬ولكــن الحركــة تبــدأ‬ ‫من المرتبة الدونيـة حتـى تصـل إلـى الكمـال‪ ،‬اإلنسـان كـائن متحـرك يتحـرّك مـن‬ ‫مرتبــة الطبيعيــة كنقطــة بدايــة لهــذه الحركــة حتــى يصــل إلــى مرتبــة الغيــب فــي‬ ‫مرحلــة مــاوراء الطبيعــة ويســتمر حتــى الفنــاء فــي األلوهيــة‪( .‬صــحيفة اإلمــام ج‬ ‫‪1‬؛ ص ‪ 331‬و ‪ ) 338‬والمالحـــظ فـــي كـــالم اإلمـــام ومـــا يحملـــه مـــن معـــاني‬ ‫رفيعــة تجعــل القــاری يتوقــف متــأمالً‪ ،‬أنــه ســاوی بــين المواهبالكامنــة لــدی‬ ‫الرجــل والمــرأة علــى حــد ســواء والتــي تمكّــن اإلنســان مــن التحلّــي بالصــفات‬ ‫‪168‬‬

‫الحميــدة والمكانــة المعنويــة الرفيعــة‪ .‬ووفــق هــذه الرؤيــة‪ ،‬يمكــن اعتبــار تقســيم‬ ‫اإلنســان إلــى رجــل وامــرأة أو ذكــر وأنثــى أبخــس وأدنــى نظــرة إلــى المجتمــع‬


‫اإلنســاني‪ .‬وفــي المقابــل وبنظــرة أصــولية يمكــن القــول إن جميــع النــاس هــم‬ ‫أوالد آدم وهــم خليفــة اهلل بــالقوة ومــا يميّــزهم عــن بعضــهم هــو الجهــود والمثــابرة‬ ‫فــي ســبيل تفعيــل القابليــات الفطريــة والوصــول إلــى الكمــال المطلــوب ومــا‬ ‫يجنيــه اإلنســان فيســلوكه العرفــاني والفلســفي والعلمــي‪ ،‬يتميّــز بالطــابع الروحــي‬ ‫دون الطــابع الجســمي‪ .‬كمــا أن بعــض األوصــاف كالســعادة أو الشــقاوة والفضــيلة‬ ‫والرذيلــة والحــق والباطــل ال تنطبــق علــى الظــاهر الجســماني للإنســان بــل هــي‬ ‫أوصــاف تحملهــا الــروح والــنفس اإلنســانية‪ .‬يعتقــد اإلمــام الخمينــي أن المــرأة‬ ‫فـــي بُعـــدها اإلنســـاني والمراتـــب الروحانيـــة بإمكانهـــا أن تبـــدأ مـــن مرتبتهـــا‬ ‫الوجودية السافلة لتتحرك نحو الكمال‪.‬‬ ‫والمــرأة والرجــل فــي رؤيــة قائــد الثــورة اإلســالمية اليختلفــان أساســافي‬ ‫المرتبــة اإلنســانيةفيقول عــن التقــرّب إلــى اهلل‪ :‬هنــاك نســاء كفاطمــة الزهــراء‬ ‫(س) وزينــب والســيدة مــريم (ع) نلــن رتب ـاً عاليــة‪ .‬وفــي ســورة األحــزاب نــرى‬ ‫للمــــرأة‪ .‬إن المســــلمين والمســــلمات‪ .‬والمــــؤمنين والمؤمنــــات والقــــانتين‬ ‫والقانتـــات والصـــادقين والصـــادقات والصـــابرين والصـــابرات والخاشـــعين‬ ‫والخاشعاتوالمتصـــدّقين والمتصـــدّقات والصـــائمين والصـــائمات والحـــافظين‬ ‫فــروجهم والحافظــات والــذّاكرين اهلل كثيــرا والذّاكراتأعــد اهلل لهــم مغفــرة وأجــراً‬ ‫عظيمــا (األحــزاب‪ .)35 :‬هنــاك مســافة واحــدة بــين اإلســالم وحتــى الــذكر‪ .‬كمــا‬ ‫أن هنــاك سلســلة مــن المراتــب المتدرجــة‪،‬وبمجرد التأمــل فــي هــذه اآليــة نجــد‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الرجــل والمــرأة ســواء وربّمــا كــان ذلــك لقمــع التصــورات الجاهليــة بالنســبة‬

‫هــذا المعنــى‪ ،‬ولــيس هنــاك فــرق بــين الرجــل والمــرأة فــي القــرآن فيــأتي إلــى‬ ‫جانــب الخاشــعين‪ ،‬الخاشــعات وبعــد المتص ـدّقين‪ ،‬المتص ـدّقات والجنســية فــي الواقــع‬ ‫أمــر ثــانوي وأمــر عرضــي‪ .‬وتجــد الجنســية معناهــا فــي تحديــد الوظــائف فــي الحيــاة‬ ‫ولكــن فــي ســير البشــر كإنســان التــؤثر الجنســية بتاتــاً‪( .‬تصــريحات قائــد الثــورة‬

‫‪169‬‬


‫اإلســالمية فــي ثالــث اجتمــاع عقــد حــول مناقشــة األفكــار االســتيراتيجية بمحــور المــرأة‬ ‫واألسرة ‪ 1364/14/14‬الموافق ‪2412/41/44‬‬ ‫يقــول اإلمــام الخمينــي حــول تســاوي الحقــوق االجتماعيــة والسياســية بــين المــرأة‬ ‫والرجــل ‪« :‬إن المــرأة لهــا مــن الحقــوق فــي النظــام اإلســالمي كمــا للرجــل ‪ ،‬كتحصــيل‬ ‫العلــم والعمــل والتوظيــف وحــق التملــك وحــق التصــويت وحــق االقتــراع ولكــن هنــاك‬ ‫أموراً في الرجـل تحـرّم عليـه ‪ ،‬لكونهـا تنشـئ مفاسـد وفـي المـرأة أمـور بمـا أنهـا تنشـئ‬ ‫مفســدة‪ ،‬فهــي تــدخل ضــمن المحرّمــات‪ ،‬وك ـلّ ذلــك لصــيانة الرجــل والمــرأة ولحفــظ‬ ‫الكرامة اإلنسانية لديهما (صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪. )219 ،5‬‬ ‫يعتبــر قائــد الثــورة اإلســالمية آيــة اهلل ســيد علــي الخــامنئي النظــرة الجنس ـية‬ ‫إلــى المــرأة والرجــل أي النظــرة الهندســية للجنســين هــي نظــرة خاطئــة‪ .‬ويواصــل‬ ‫فــي القــول إن هنــاك مشــاكل عديــدة نواجههــا فــي توصــيل المعنــي ولكــن مــاهو‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحل؟ وأين يكمـن العـالج؟ العـالج يكمـن فـي حلـول إلهيـة‪ ،‬علينـا أن نجـد هـذه‬ ‫الحلــول‪ .‬واســتطاعت المــرأة أن تصــل درجــة عاليــة فــي حركتهــا المعنويــة بحيــث‬ ‫أصــبح يضــرب بهــا المثل‪(.‬تصــريحات فــي لقائ ـه مــع أعضــاء المجلــس الثقــافي‬ ‫واالجتمـــاعي النســـائي‪ .‬أول مـــؤتمر للحجـــاب اإلســـالمي ‪ )1314/14/4‬مـــن‬ ‫ناحيــة أخــری ينتقــد آيــة اهلل الخــامنئي الرؤيــة الغربيــة للمــرأة فــي إبعادهــا عــن‬ ‫صــفاتها الفطريــة وجعلهــا نســخة مــن الرجــل ويقــول‪ :‬هــذه الرؤيــة فــي الواقــع‬ ‫تقلل من شـأن المـرأة ذلـك ألن المـرآة التـي تنـال الكمـال هـي أكثـر شـأناً ومقامـاً‬ ‫من رجل الكمـال‪ ،‬معتبـراً الرؤيـة الغربيـة للمـرأة التـي ال تتعـدى كونهـا أداة رؤيـة‬ ‫ظالمــة بحــق المجتمــع البشــري بأســره وخيانــة عظمــى لحقــوق المــرأة‪ .‬ويعتبــر أن‬ ‫المــرأة تمثــل ذلــك القســم الجميــل والظريــف مــن الخلقــة الــذي يكــون مســتوراً‬ ‫‪171‬‬

‫وبعيداً عن نظر األغيـار ‪ .‬وأكبـر ذنـب ارتكبـه الغـرب بحـق المـرأة أنـه ينظـر نظـرة‬ ‫دونيــة للمــرأة اليتعــدی كونهــا وســيلة لدعايــة الســلع والبضــائع ومصــدراً لكســب‬


‫األموال وإشـاعة التحلـل الجنسـي مـن خـالل اسـتغاللها‪ ،‬مـايعتبر ذلـك تقلـيالً مـن‬ ‫شــأنها المترفّــع أساســاً‪ .‬وبهــذا أصــبحت المجتمعــات البشــرية تعــاني مــن آالم‬ ‫صـــعبة العـــالج لهـــا (تصـــريحات قائـــد الثـــورة فـــي لقائـــه مـــع آالف النســـاء‬ ‫والناشطات في جميع األصعدة ‪) 1389/4/13‬‬ ‫دور التعالیم اإلسالمیة في ارتقاء مکانة المرأة وتکریم شخصیتها‬ ‫يقـول اإلمـام الخمينــي فـي حديثـه عــن المـرأة وهـو يخاطــب النسـاء بمناســبة‬ ‫يــوم المــرأة ‪ :‬للأســف إن المــرأة ظُلمــت فــي مــرحلتين مــن التــاريخ المرحلــة‬ ‫األولى في الجاهليـة‪ .‬إن المـرأة كانـت فـي الجاهليـة مظلومـة إلـى أن جـاء اإلسـالم‬ ‫وكرّمهــا ومــنّ عليهــا امتنانــاً أخرجهــا مــن تلــك الحالــة المأســاوية التــي كانــت‬ ‫تعيشــه فــي أيــام الجاهليــة‪ .‬ومرحلــة الجاهليــة تطلــق علــى مرحلــة يعتبــرون فيهــا‬ ‫المــرأة كــالحيوان بــل دون ذلــك‪ .‬نعــم كانــت المــرأة فــي الجاهليــة مظلومــة‬ ‫والتعبيــر الــذي جــاء علــى لســان اإلمــام الخمينــي والــذي يصــرح بهبــوط‬ ‫مكانــة المــرأة فــي الجاهليــة‪ ،‬هــو يحكــي عــن الواقــع المريــر المتمثــل فــي اعتبــار‬ ‫المــرأة كــالحيوان الــذي ظهــر بصــورة إنســان اليتعــدى دورهــا ســوی إرضــاء‬ ‫الرجــل والخيــر فــي وجودهــا ســوی العــار وال يتوقــع منهــا فعــل شــيء ســوی‬ ‫إنجــاب رجــال شــجعان للقبيلــة‪ .‬ولهــذا نــری فــي الجاهليــة ظــاهرة الــوأد منتشــرة‬ ‫للحــد مــن الوقــوع فــي الــذل والخــذالن‪ .‬وَإِذَا بُشِّــرَ أَحَــدُهُمْ بِــاألُنثَى ظَــلَّ وَجْهُــهُ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وأخرجها اإلسالم من المستنقع الجاهلي (صحيفة اإلمام ج ‪ : 1‬ص ‪.)338‬‬

‫ن َأ ْم‬ ‫ن ا ْلقَـ ْو ِم مِـن سُـو ِء مَـا ُبشِّـ َر بِـ ِه َأ ُي ْمسِـ ُك ُه َعلَـى هُـو ٍ‬ ‫س َو ّد ًا َو ُه َو َكظِيم َي َتوَارَى مِـ َ‬ ‫ُم ْ‬ ‫يَدُسُّــهُ فِــي التبــرَابِ أَالَ سَــاء مَــا يَحْكُمُــونَ(النحــل‪ 58 :‬و ‪«)56‬وإذا ســئلت بــأي‬ ‫ذنب قتلت (تكوير‪ 8 :‬و ‪)6‬‬

‫‪171‬‬


‫وفــي مثــل هــذه البيئــة الفاســدة والمتوحشــة جــاء النبــي األكــرم (ص) لينقــذ‬ ‫المــرأة مــن مســتنقع تلــك العــادات والتقاليــد الجاهليــة‪ .‬وتــاريخ اإلســالم يشــهد‬ ‫للرســـول (ص) احترامـــه وتكريمـــه لهـــذا المولـــود الشـــريف المتمثـــل بفاطمـــة‬ ‫الزهــراء (س)‪ ،‬حتــى يب ـيّن أن للمــرأة مكان ـة عظمــى فــي المجتمــع‪ ،‬وهــي ال تق ـلّ‬ ‫عــن الرجــل شــأناً إن لــم تكــن أعلــى منــه مرتبــة‪ .‬ومنــذ ذلــك اليــوم أصــبح للمــرأة‬ ‫حيــاة تحيــى فيهــا بــالعز والفخــر مــن خــالل الــدور الكبيــر الــذي تؤديــه فــي‬ ‫المجتمع‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،14‬ص ‪.)319‬‬ ‫يقــول اإلمــام الخمينــي فــي هــذا الصــدد إن اإلســالم أنقــذ المــرأة ممــا كانــت‬ ‫عليــه فــي الجاهليــة‪ ،‬والخدمــة التــي قــدّمها اإلســالم للمــرأة خدمــة عظيمــة‪ ،‬ال‬ ‫يتمتع الرجل بمثـل هـذه الخدمـة والعنايـة‪ ،‬أنـتم ال تعلمـون مـا كانـت عليـه المـرأة‬ ‫في الجاهلية وما أصـبحت عليـه فـي اإلسـالم‪ .‬قـدم اإلسـالم خدمـة النظيـر لهـا فـي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التاريخ للمرأة‪( .‬صحيفة اإلمام ‪ ،‬ج ‪ ،4‬ص ‪.)428 ، 421‬‬ ‫مــع ظهــور اإلســالم وطــرح المعتقــدات والعقائــد واآلراء والمواقــف الــجديــدة‪،‬‬ ‫أصــبح مــن المســتحيل إنكــار حقــوق المــرأة ومكانتهــا ويمكــن مشــاهدة ازدهــار هــذه‬ ‫الرؤيــة وارتقاءهــا فــي فتــرة الثــورة اإلســالمية المقدســة فــي ظــل القيــادة الحكيمــة‬ ‫المتمثلــة بشــخص اإلمــام الخمينــي (ره) وآيــة اهلل خــامنئي (دام ظلــه)‪ .‬تشــير إلــى أن‬ ‫فــي مكتــب اإلســالم‪ ،‬بإمكــان المــرأة والرجــل علــى حــد ســواء‪ ،‬الوصــول إلــى الكمــال‬ ‫والتحلّـــي بـــالقيم‪ ،‬وأن الهـــدف مـــن خلـــق اإلنســـان يتمثـــل فـــي الوصـــول إلـــى‬ ‫الكماالإلنســاني واكتســاب الفضــائل والصــفات الحميــدة التــي مــن الممكــن أن يتحلّــى‬ ‫بها أي اإلنسان‪( .‬في لقائه مع الطبيبات في البالد ‪.)1398/14/29‬‬ ‫وفي إشارة إلـى الرؤيـة اإلسـالمية للمـرأة يقـول آيـة اهلل سـيد علـي الخـامنئي‪،‬‬ ‫‪172‬‬

‫أودع اهلل كنز ًا عظيمـ ًا مـن السـكينة والرحمـة فـي وجـود المـرأة وعلـى النسـاء فـي‬ ‫المجتمــع أن يتق ـبّلن وظــائف التتعــارض وصــفاتهنّ الذاتيــة والفطريــة‪ .‬وأضــاف‬


‫أيضــاً‪ :‬نحــن نعتقــد فــي ظــل التعــاليم اإلســالمية المتعاليــة حــول المــرأة أن فــي كــل‬ ‫مجتمــعٍ ســـليم ‪ ،‬بإمكـــان المـــرأة أن تنشـــط وتســـاهم فـــي مجـــال التقـ ـدّم العلمـــي‬ ‫واالجتمــاعي والسياســي وموضوعحضــورها البنــاء والفعــال وينبغــي إتاحــة الفرصــة لهــا‬ ‫فـــي تقبّـــل المســـؤوليات (لقائـــه مـــع النائبـــات فـــي مجلـ ـس الشـــوری اإلســـالمي‬ ‫‪( 1384/1/14‬م)‪.‬‬ ‫النساء األسوة في اإلسالم‬ ‫قــد شــعر الرســول األكــرم (ص) بخــأل فــي وجــود أســوة إســالمية بــين النســاء‬ ‫المسلمات آنذاك وقـام بكـل مـا يملكـه مـن قـوة فـي التربيـة اإلنسـانية واإلسـالمية‬ ‫لنســاء بيتــه وقـدّم للمجتمــع اإلســالمي أســوة نســائية أال وهــي فاطمــة البتــول (س)‬ ‫بنــت رســول اهلل (ص) وهــي ســيدة نســاء العــالمين‪ .‬يــروی عــن ابــن عبــاس نق ـالً‬ ‫عــن الرســول األكــرم (ص) أنــه قــال‪ :‬ابنتــي فاطمــة ســيدة النســاء المؤمنــات مــن‬ ‫اهلل هــل هــي ســيدة نســاء زمانهــا؟ قــال رســول اهلل‪ :‬ســيدة نســاء زمانهــا هــي مــريم‬ ‫بنــت عمــران ولكــن ابنتــي فاطمــة هــي ســيدة نســاء العــالمين مــن األولــين‬ ‫واآلخرين (أمينى ‪ ، 1393‬ص ‪.)58‬‬ ‫ويكفي في بيان فضـائل هـذه السـيدة العظيمـة ومكانتهـا الرفيعـة أنـه نـزل فـي شـأنها‬ ‫إلى جانب أهـل بيتهـا وأوالدهـا آيـة التطهيـر وهـل أتـى وحـديث الثقلـين‪ .‬ويـروی عـن‬ ‫رســول اهلل (ص) أنــه قــال‪« :‬هــؤالء وفاطمــة وهــي الزهــرة عترتــي وأهــل بيتــي هــم مــع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أمتي وهي على رأسـهن فـي الجنـة وإنهـا سـيدة نسـاء العـالمين قيـل لـه يـا رسـول‬

‫القرآن اليفترقان حتى يردا علي الحوض» (المجلسي‪ ،1682 ،‬ج ‪24‬؛ ص ‪.)46‬‬ ‫وقــد أشــار اإلمــام الخمينــي إلــى مكانتهــا بعبــارة أنيقــة ومشــرقة يقــول فيهــا‪ :‬إن‬ ‫فاطمــة الزهــراء ‪ -‬ســالم اهلل عليهــا ‪ -‬عنصــر مشــرق وهــي أســاس للفضــائل اإلنســانية‬ ‫والقيم الرفيعة للخليفة اإللهية في العالم (صحيفة اإلمام ج ‪ ،19‬ص ‪.)162‬‬

‫‪173‬‬


‫يمكــن القــول إن جميــع األبعــاد التــي يمكــن أن تتصــور للمــرأة أو للإنســان‬ ‫بصورة عامـة‪ ،‬تجـدها تتجلـي عنـد فاطمـة الزهـراء سـالم اهلل عليهـا‪ .‬هـي لـم تكـن‬ ‫إمرأة عادية‪ ،‬بـل كانـت امـرأة روحانيـة وملكوتيـة‪ ،‬إنسـاناً بكـل مـا تحملـه الكلمـة‬ ‫مــن حقيقــةالمعنى ونســخة كاملــة مــن اإلنســانية وحقيقــة المــرأة كلهــا بــل حقيقــة‬ ‫اإلنســان برمّتهــا‪ .‬هــي ليســت امــرأة عاديــة‪ ،‬بــل كــائن ملكــوتي ظهــر فــي العــالم‬ ‫علــى صــورة اإلنســان وهــي كــائن إلهــي جبروتــي ظهــرت بصــورة امــرأة‪ ....‬وكــل‬ ‫مــايمكن تصــوره مــن هويــة الكمــال فــي اإلنســان والمــرأة ‪ ،‬تجــدها كامنــة فــي‬ ‫وجـــود هـــذه المـــرأة‪ ...‬هـــي عبـــارة عـــن المعنويـــات والمظـــاهر الملكوتيـــة‬ ‫والمظــاهر اإللهيــة والجبروتيــة والمظــاهر الملكيــة والناســوتية‪ ،‬ك ـلّ هــذه الصــفات‬ ‫مجتمعة فـي هـذا الكـائن هـي إنسـان بكـل مـا تحملـه الكلمـة مـن معنـى وكـل مـا‬ ‫تحمله المرأة من كلمة (ن‪.‬م ‪ ،‬ج ‪ ،1‬ص ‪.)331‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يمكــن شــاهدة آالف الخصــال الحميــدة والرائعــة للإنســانية فــي حياتهــا القصــيرة‬ ‫المليئــة بالــدروس والتضــحيات وهــي تــتألأل كحبّــات اللــآلي المشــرقة بــين ضــفحات‬ ‫التــاريخ المظلمــة‪ ،‬هــي الزهــراء – ســالم اهلل عليهــا – ينبــوع الحيــاة والعفــة والقناعــة‬ ‫والعطاء والعظمة والصدق والصفاء والتعهد الفردي واالجتماعي‪.‬‬ ‫ومــا يميّــز تلــك المــرأة عــن ســائر النســاء المعاصــرات لهــا وســائر النســاء‬ ‫ن غيــر عالمــات بتعهــدها االجتمــاعي‪ ،‬هــو‬ ‫اللــاتي ينســبن أنفســهن إليهــا وهــ ّ‬ ‫األهميــة التــي كانتتكنّهــا للأوضــاء االجتماعيــة وشــؤون المســلمين العامــة إلــى‬ ‫جانــب أبيهــا وزوجهــا أميــر المــؤمنين علــي عليــه الســالم فــي جميــع األصــعدة‬ ‫االجتماعيــة دون أن يمــس شخصــيتها وعفتهــا قيــد أنملــة‪ .‬يــروی أن فــي غــزوة‬ ‫أحــد شــاركت ‪ 14‬امــرأة مــن بيــنهنّ فاطمــة الزهــراء وهــن يحملــن المــاء والطعــام‬ ‫‪174‬‬

‫علــى أكتــافهن ســاقين العطاش ـى مــن الجرحــى وك ـنّ يقمــن بمــداواتهم‪ .‬ويــروی‬ ‫فــي غــزوة أحــدعَنْ أَبِــي حَــازِمٍ أَنَّ ـهُ سَ ـمِعَ سَ ـهْلَ بْ ـنَ سَ ـعْدٍ وَهُ ـوَ يَسْ ـأَلُ عَنْجُ ـرْحِ‬


‫رَسُــولِ اهلل صَـلَّى اللَّـهُ عَلَيْـهِ وَسَـلَّمَ فَقَــالَ أَمَــا وَاللَّـهِ إِنِّــي لَـأَعْرِفُ مَـنْ كَــانَ يَغْسِـلُ‬ ‫جُـرْحَ رَسُــولِ اللَّـهِ صَـلَّى اهلل عَلَيْـهِ وَسَـلَّمَ وَمَـنْ كَــانَ يَسْـكُبُ الْمَــاءَ وَبِمَــا دُووِيَ‪ ،‬قَــالَ ‪:‬‬ ‫كَانَ ـتْ فَاطِمَ ـةُ بِنْ ـتُ رَسُــولِ اللَّ ـهِ صَ ـلَّى اهلل عَلَيْ ـهِ وَسَ ـلَّمَ ‪ :‬تَغْسِ ـلُهُ وَعَلِ ـيب يَسْ ـكُبُ الْمَــاءَ‬ ‫بِــالْمِجَنِّ‪ ،‬فَلَمَّــا رَأَتْ فَاطِمَ ـةُ أَنَّ الْمَــاءَ ال يَزِي ـدُ ال ـدَّمَ إال كَثْ ـرَةً أَخَ ـذَتْ قِطْعَ ـةً مِ ـنْ حَصِــيرٍ‬ ‫فَأَحْرَقَتْهَا فَأَلْصَقَتْهَا فَاسْتَمْسَكَ الدَّمُ (أبو علم ؛ ‪1358‬؛ ص ‪.)143‬‬ ‫يقــول اإلمــام الخمينــي فــي إشــارة إلــى األبعــاد السياســية واالجتماعيــة فــي شخصــية‬ ‫الزهــراء ‪ .‬إنهــا جاهــدت فــي حياتهــا القصــيرة وألقــت خطابــاً إلــى حكومــات تلــك الفتــرة‬ ‫وحاكمت تلك الحكومات‪( ...‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،1‬ص ‪.)9‬‬ ‫إن هــذا المــدح فــي شخصــية زهــراء الفكريــة والسياســية إن دلّ علــى شــيء‬ ‫فإنــه يــدلّ علــى اعتقــاد اإلمــام الراســخ فــي التــزام المــرأة المســلمة إزاء المجتمــع‬ ‫اإلســـالمي‪ ،‬ذلـــك المجتمـــع الـــذي يتهـــدد فـــي أي لحظـــة مـــن قبـــل نفـــوذ‬ ‫المســتكبريناالنتهازيين‪ ،‬الــذين ال يفكــرون ســوی بمصــالحهم وفــي هــذه الحالــة‪،‬‬ ‫يجب أن يتحلّى بها جميع أفراد المجتمع السيما المرأة المسلمة‪.‬‬ ‫وزهـــراء عليهـــا الســـالم لمـــا رأت مـــا أصـ ـاب المجتمـــع اإلســـالمي مـــن‬ ‫انحرافــات فــي المعتقــدات اإلســالمية األصــيلة‪ ،‬التــي بــدأت مــع وفــاة الرســول‬ ‫(ص)‪ .‬ألقــت خطابــاً‪ ،‬قالــت فيــه‪ :‬فلمّــا اختــار اهلل لنبيّــه دار أنبيائــه ومــأوی‬ ‫أصــفيائه‪ ،‬ظهــر مــنكم حســيكة النفــاق وســمل جلبــاب الــدين‪ ،‬ونطــق كــاظم‬ ‫الغــاوين‪ ،‬ونبــغ خامــل األقلّــين‪ ،‬وهــدر فنيــق المبطلــين فخطــر فــي عرصــاتكم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تكمــن مواجهــة مثــل هــذه الوقــائع فــي الــوعي واإلحســاس بالمســؤولية الــذي‬

‫وأطلــع الشــيطان رأســه مــن مغــرزه‪ ،‬هاتفــاً بكــم فألفــاكم لدعوتــه مســتجيبين‬ ‫وللغــرّة فيــه مالحظــين‪ ،‬ثــم استنهضــتم فوجــدكم خفافــاً (خطبــة الزهــراء نقلهــا‬ ‫شهيدي ‪ ،1319‬ص ‪.)132‬‬

‫‪175‬‬


‫والمالحــظ فــي خطبــة الزهــراء (س) أنهــا لــم تكــن لمطالبــة اإلرث قــدر مــا هــي‬ ‫تؤكــد علــى تواصــلها نهــج الرســالة بمــا تحملــه مــن نصــائح وإرشــادات وتنــذير للنــاس‪.‬‬ ‫وعلــى أي حــال فــإن نتيجــة أقوالهــا حقيقــة مس ـلّمة غيــر قابلــة للإنكــار تظهــر دائم ـاً فــي‬ ‫التــاريخ اإلســالمي‪ ،‬وهــي أن زهــراء المرضــية بدايــة نهضــة عظيمــة فــي إنقــاذ ودعــم‬ ‫المظلــومين والمستضــعفين فــي التــاريخ‪ .‬وقــد أدّت دور ًا بنــاء فــي إظهــار خطــوط‬ ‫الضــالل واالنحــراف التــي كانــت خافيــة فــي المجتمــع اإلســالمي الفتــي فمهّــدت طريــق‬ ‫الكفاح والنضال لبعلها وأوالدها المجاهدين‪.‬‬ ‫ن يـوم العشـرين مـن جمـا ِد الثـاني وهـو يـوم والدة الزهـراء‬ ‫ن قـد قبلـت ّ‬ ‫إذا كنت ّ‬ ‫(س) يوم ـاً للمــرأة فســتلقى علــى عــاتقكنّ مســؤوليات كبــری كتلــك المجاهــدات‬ ‫التــي جاهــدت بهــا الزهــراء‪ ...‬والخطــب التــي ألقتهــا ضـدّ الحكومــات ومحاكمتهــا‬ ‫لتلــك الحكومــات‪ ...‬علــيكنّ االقتــداء بهــا‪ ،‬واتبــاع زهــدها وورعهــا وعفافهــا‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫(صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪24‬؛ ص‪.)9‬‬ ‫والمـــرأة األســـوة األخـــرى مـــن النســـاء المســـلمات‪ ،‬الســـيدة زينـــب‬ ‫الكبــری(س) وهــي ابنــة الزهــراء (س) وهــي مــن النســاء المجاهــدات العظيمــات‬ ‫التـي يقـول اإلمـام الخمينـي (ره) إنهـا أدت دوراً بـارزاً ومهمـاً فـي تحقيـق أهــداف‬ ‫النهضة العاشـورائية وأهـداف اإلسـالم برمّتـه‪ .‬ويعـرض اإلمـام الخمينـي نبـذة عـن‬ ‫عظمة شخصية فاطمة بتربيتها ابنة وقفت في وجه جبابرة زمانها ويقول‪:‬‬ ‫«امــرأة وقفــت ض ـدّ حكومــة جبــارة وألقــت خطبتهــا وقالــت مــا أنــتم واقفــون‬ ‫بــه‪ ،‬تلــك المــرأة التــي وقفــت ض ـدّ جبّــار عنيــد لــو وقــف رجــل بوجه ـه لقتلــوا‬ ‫الجميــع‪ ،‬ولكنهــا وقفــت ولــم تشــعر بــالخوف وقفــت وأدانــت حكومتــه وشــجبت‬ ‫يزيـداً وقالـت لـه‪ :‬أنـت لسـت إنســاناً‪ .....‬وللمـرأة أن تكـون كـذلك فـي المكانــة‬ ‫‪176‬‬

‫والمقام‪( .‬صحيفة اإلمام؛ ح ‪ ، 1‬ص ‪.)344‬‬


‫الصحوة اإلسالمیة وهویتها وأهدافها في رؤیة اإلمام الخمیني (ره)‬ ‫تــدل الحركــات اإلســالمية والنهضــات التــي ظهــرت فــي العقــود األخيــرة فــي‬ ‫الـــدول اإلســـالمية علـــى عـــودة المســـلمين إلـــى التعـــاليم والقـــيم اإلســـالمية‬ ‫والمطالبــات الشــعبية فــي اإلبقــاء علــى هــذه التعــاليم وتنفيــذها الســيما فــي‬ ‫المجــاالت االجتماعيــة والسياســية‪ .‬وتعبّــر الموجــة العظيمــة للصــحوة اإلســالمية‬ ‫عــن العــودة إلــى األصــل ومطالبــة األمــة اإلســالمية بالحريــة واالســتقالل مؤكــدة‬ ‫على المبادیء اإلسالمية‪.‬‬ ‫واعتبــر اإلمــام الخمينــي قبــل ‪ 32‬عام ـاً‪ ،‬فــي ظــل النضــوج الــذي لمســه فــي‬ ‫نهضــة الصــحوة‪ ،‬مؤكــد ًا علــى ضــرورة التحــرّك الــواعي والمــدروس للنهضــة‬ ‫العالميـة فـي مكا فحـة الكفـر العـالمي‪ ،‬اعتبـر موقـف اإلسـالم فـي مصـر والســودان‬ ‫وإيــران والشــرق األوســط وشــبه القــارة وأفريقيــا ومعــالم الصــحوة اإلســالمية‬ ‫والنهضــة اإلســالمية مســألة جــادة وخطيــرة للمســلمين وهنــا نلقــي الضــوء علــى‬ ‫‪ -1‬الصــحوة اإلســالمية انتفاضــة شــعبية‪ :‬يعتقــد اإلمــام الخمينــي أن الشــعوب هــم‬ ‫ص ـنّاع القــرار األصــليون فــي إقامــة العالقــات الدوليــة‪ .‬وعالقــات الشــعوب هــي أكثــر‬ ‫أهميــة مــن عالقــات الــدول‪ .‬والمجتمعــات الضــعيفة التبــادر فــي العــالج وال تبحــث‬ ‫عــن الحلــول مــا إن لــم تشــعر بــاأللم‪ .‬ألن المجتمــع إذا لــم يشــعر بــالمرض ال يفكــر‬ ‫بــالعالج وال يراجــع الطبيــب‪ .‬وهكــذا الحــال بالنســبة للشــعوب المستضــعفة‪ ،‬مــا إن‬ ‫لــم تتوصــل إلــى األفكــار االســتعمارية و تبعاتهــا المشــؤومة والمــؤامرات التــي يحيكهــا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بعض األهداف المستنتجة وفق تصريحات اإلمام الخميني ‪:‬‬

‫ضـدها اليـنهض واليبحـث عـن تغييـر وتطــور فـي مجتمعـه (اإلمـام الخمينـي‪ ،‬البحــث‬ ‫عــن الصــراط مــن خــالل كــالم اإلمــام‪ ،‬ص ‪« )228‬إن اهلل ال يغيّــر مــا بقــوم حتــى‬ ‫يغيّروا ما بأنفسهم» ( الرعد‪.)11:‬‬

‫‪177‬‬


‫‪ -1‬تعزيــز البصــيرة الدينيــة وتجنّــب اللجــوء إلــى الشــرق والغــرب‪ :‬علــى‬ ‫الشــعوب أن تــؤمن بقــدراتها وتحفــظ ثقافتهــا وال تخســر نفســها ازاء الثقافــات‬ ‫الغربيــة الدخيلــة وأن تتجنّــب كــل االجتنــاب اللجــوء إلــى الغــرب والشــرق بــل‬ ‫عليهــا أن ال تشــعر بالضــعف أمــام القــوی العظمــى‪ ،‬وباالرتقــاء العلمــي وتعزيــز‬ ‫البصــيرة الدينيــة واالتكــال علــى اهلل ســبحانه وتعــالى‪ ،‬تعقــد آمــاالً يضــمن لهــا‬ ‫مستقبلها ‪( :‬اإلمـام الخمينـي‪ ،‬البحـث عـن الصـراط مـن خـالل كـالم اإلمـام‪ ،‬ص‬ ‫‪ 199‬و ‪.)386‬‬ ‫‪ -4‬االســتقالل الثقــافي وعــدم نكــران الــذات‪ :‬يــدعو اإلمــام الخمينــي فــي‬ ‫مجــال االســتقالل الثقــافي والمعنــوي الــى التربيــة الصــحيحة التــي ينبغــي أن‬ ‫يتربّى بهـا الشـباب‪ ،‬وتوعيـة النـاس وضـرورة العـودة إلـى الـذات واللجـوء إلـى الثقافـة‬ ‫اإلســالمية ومكافحــة التغريــب والتشــريق‪ .‬حتــى تصــبح الثقافــة المســتقلة بــديالً عــن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الثقافــة االســتعمارية (اإلمــام الخمينــي‪ ،‬البحــث عــن الصــراط مــن خــالل كــالم اإلمــام ‪،‬‬ ‫ص ‪)144 ، 381‬‬ ‫‪ -1‬تشكيل جبهـة متحـدة مـن الممالـك اإلسـالمية‪ :‬يُعتبـر تشـكيل جبهـة مـن‬ ‫الممالـــك اإلســـالمية تقـــف بوجـــه المســـتكبرين فـــي ظـــل توحيـــد األفكـــار‬ ‫واالتجاهــات األيديولوجيــة وتعزيزالتضــامن الــداخلي بــين الــدول اإلســالمية‪،‬‬ ‫أساسـاً للاتحــاد العــام ويعتبــر اإلمــام الخمينــي الراحــل التعــاون واتحــاد الممالــك‬ ‫اإلســالمية ضــرورية لمواجهــة اإلمبرياليــة ويوصــي الشــعوب اإلســالمية بــأال‬ ‫يشــعروا بالضــعف فــي أداء هــذا المهــام وأال يخــافوا مــن القــوی الكبــری بــل‬ ‫علــيهم أن يحــافظوا علــى قــدراتهم باالتصــال بالمبــدأ اإللهــي لينهضــوا واقفــين‬ ‫بوجــه اإلمبرياليــة ويقــاوموا حتــى التحري ـر الكامــل مــن التبعيــة العميــاء‪( .‬ن‪.‬م‪،‬‬ ‫‪178‬‬

‫ص ‪.)232 ، 442‬‬


‫‪ -5‬إحيـــاء وحـــدة الكلمـــة بـــين المســـلمين ونبـــذ الفرقـــة‪ :‬يحــذّر اإلمـــام‬ ‫الخمينـــي مـــن التمييـــز الطـــائفي وتشـــتت القوميـــات والفرق‪،‬ويؤكـــد علـــى‬ ‫ضــرورة تقريــب المــذاهب اإلســالمية‪ ،‬ويــدعو األمــة اإلســالمية إلــى التمســك‬ ‫بالعقيـــدة اإلســـالمية القائلـــة باالعتصـــام بحبـــل اهلل المتـ ـين وتوحيـــد الكلمـــة‬ ‫والهــــدف وحفــــظ أواصــــر األخــــوة والتضــــامن وفــــق كلمــــة التوحيــــد‬ ‫وتعزيزالتضــامن الــداخلي وتجنّــب الفُرقــة المــدمّرة‪( .‬اإلمــام الخمينــي‪ ،‬البحــث‬ ‫عن الصراط من خالل السير في كالم اإلمام ‪ ،‬ص ‪ 35‬و ‪.)68‬‬ ‫‪ -0‬الســعي فــي تحقيــق االســتقالل العســكري وعــدم تبعيــة القــوی الكبــری‪:‬‬ ‫يحذّر اإلمـام الخمينـي الراحـل المسـلمين مـن السـماح للقـوی الكبـری الـدخول‬ ‫في أراضيهم لتأسـيس قواعـد عسـكرية لهـا مـن خـالل طـرح فكـرة نفـي السـبيل‬ ‫مســتنداً إلــى اآليــة «لــن يجعــل اهلل للكــافرين علــى المــؤمنين ســبيال» ‪ ،‬ذلــك ألن‬ ‫اإلمــام يعتبــر – وهــو كــذلك – هــذا األمــر طريقــة لســيطرة القــوی الغاصــبة علــى‬ ‫أساســ ًا الستئصــال الفكــرة اإلمبرياليــة السوســيالية اإلمبرياليــة المركــزة علــى‬ ‫نهب الثروات‪( .‬ن‪.‬م ‪ ،‬ص ‪ 391‬و ‪.)52‬‬ ‫‪ -6‬اإلطاحـــة بالحكــام المنقـــادين ومجـــيء حكومـــات شـــعبية وإســـالمية ‪:‬‬ ‫يعتقــد اإلمــام الخمينــي أن الشــرط األســاس فــي انقطــاع وصــل التبعيــة‪ ،‬هــو‬ ‫اإلطاحة بالحكـام المنقـادين فـي الـدول اإلسـالمية ويـری أن مثـل هـؤالء الحكـام‬ ‫ينبغــي أن يصــابوا بــالخزي‪ ،‬ذلــك ألن ســبب تبعيــة الممالــك اإلســالمية إلــى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الــبالد اإلســالمية‪ ،‬كمــا أن اإلمــام ينظــر إلــى إزالــة الســيطرة الغربيــة والشــرقية‬

‫الدول المستعمرة هو حبّ هؤالء الحكام المنقادين للجاه والمال والسلطة‪.‬‬ ‫يقول اإلمام ‪:‬‬ ‫إن الســـبب فـــي أن يكـــون الحـــاكم المـــأجور والعميـــل أســـيراً للآمـــال‬ ‫اللامتناهيــة هــو أنــه كلمــا ازداد قــدرة ومــاالً كلمــا أصــبح اإلنســان حريص ـاً علــى‬

‫‪179‬‬


‫االحتفــاظ بكرســي القــدرة والســلطة‪ .‬والحــرص المتزايــد لــدی الحــاكم يجعلــه‬ ‫غيــر مهــذّب ويوظــف القــدرة لنفســه وهكــذا تــری القــوی الكبــری تســتخدمه‬ ‫وســـيلة لتحقيـــق مآربهـــا االســـتعمارية مـــن خـــالل إعطائـــه القـــدرة‪ ،‬وهكـــذا‬ ‫يستضــعفون الشــعوب‪ ،‬ومــن ينــوب عــن اآلخــرين يكــون مقيــداً وتابعــاً لهــم‬ ‫ويمكــن القــول إن نتيجــة عــدم االســتقالل الروحــي للحكــام المنقــادين‪ ،‬الشــعور‬ ‫بالــذلّ واالحتقــار أمــام الحكومــات الظالمــة‪( .‬اإلمــام الخمينــي‪ ،‬البحــث عــن‬ ‫الصــراط مــن خــالل الســير فــي كــالم اإلمــام ‪ ،‬ص ‪ 144‬و ‪ ، )295‬لهــذا يــری‬ ‫اإلمــام الخمينــي أن الح ـلّ فــي ضــمان االســتقالل وعــدم تبعيّــة الــدول اإلســالمية‪،‬‬ ‫يكمــن فــي مجيــيء حكومــات شــعبية إســالمية‪ ،‬منطبقــة ومنســجمة مــع ثقافــة‬ ‫المجتمع الدينية‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫رؤیة قائد الثورة في باب الصحوة اإلسالمیة وهویّتها ومبادئها‬ ‫يعتقــد ولــي أمــر المســلمين أن الصــحوة اإلســالمية هــي أفضــل ثــروة ونعمــة‬ ‫إ لهيــة هبهــا اهلل للأمــة اإلســالمية‪ .‬وصــرح آيــة اهلل ســيد علــي الخــامنئي قبــل‬ ‫ســنوات ببــدء موجــة انتفاضــة الصــحوة اإلســالمية وقــال‪ :‬إن األوضــاع فــي العــالم‬ ‫اإلســالمي تغيّــرت اليــوم وأن الصــحوة اإلســالمية أصــبحت ملموســة فــي جميــع‬ ‫أرجــاء العــالم اإلســالمي‪ ،‬وهنــاك حركــات وانتفاضــات نشــاهدها فــي العــالم‬ ‫اإلســـالمي وهـــي فـــي مراحلهـــا المختلفـــة تطالـــب بـــالرجوع إلـــى المبـــادیء‬ ‫والمعتقــدات اإلســالمية التــي تعتبــر مــدعاة فخــر واعتــزاز للأمــة اإلســالمية مــوفّرة‬ ‫لهــا أرضــية التقــدم والرقــي وعلــى العلمــاء والمثقفــين والسياســيين فــي العــالم‬ ‫اإلســالمي أن يعــززوا هــذه الحركــة‪ .‬ويخطــأ مــن يتصــوّر أن حركــة الصــحوة‬ ‫‪181‬‬

‫اإلســالمية بــين الشــباب تضـرّ بالــدول اإلســالمية بــل إن الــدول اإلســالمية بإمكانهــا‬ ‫أن تســتعيد العــزة والكرامــة التــي ســلبتها القــوی االســتكبارية منهــا‪( .‬تصــريحات‬


‫قائــد الثــورة اإلســالمية فــي لقائــه مــع المســؤولين والعــاملين فــي النظــام بمناســبة‬ ‫ذكری ‪ 11‬من ربيع األول ‪2443 - 1382/42/26‬م)‪.‬‬ ‫إن على األمة اإلسالمية والسيما الشباب الغياری وأصحاب الضمائر الحية أن‬ ‫يدركوا أن المجاهَدات والمساعي في سبيل إعادة الحقوق السليبة لن تذهب سدی‬ ‫وأن وعداهلل حق حينما قال في محكم كتابه‪:‬أذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَ إِنَّ اهللَ‬ ‫عَلى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ * الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِالَّ أَنْ يَقُولُوا رَبُّنَا ااهللُ وَ لَوْ‬ ‫ال دَفْعُ اهللُ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوامِعُ وَ بِيَعٌ وَ صَلَواتٌ وَ مَساجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا‬ ‫اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَ لَيَنْصُرَنَّ اهللُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيب عَزِيزٌ ( الحج‪)44 ،36 :‬‬ ‫ويقول في مكان آ خر‪ :‬إن اهلل ال يخلف الميعاد وقال عزّوجل‪ :‬ولن يخلف اهلل‬ ‫وعده‪ ،‬وقال وعد اهلل ال يخلف اهلل وعده ولكنّ أكثر الناس ال يعلمون‪ .‬وقال عزّ من‬ ‫قائل‪ :‬فال تحسبّن اهلل مخلف وعده رسله إن اهلل عزيز ذو انتقام‪ .‬وأي وعد أكثر‬ ‫صراحة من هذا الوعد‪ :‬وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم‬ ‫وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي ال يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ‬ ‫فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (النور‪)55 :‬‬ ‫وقــال قائــد الثــورة آيــة اهلل ســيد علــي الخــامنئي فــي تحليلــه عــن الصــحوة‬ ‫اإلسالمية‪:‬‬ ‫إن الشــعوب اإلســالمية بــدأت تشــعر بــروح االعتــزاز باإلســالم فــي نفســها‬ ‫وهــذا اإلحســاس فــي الواقــع نــابع عــن اإلســالم‪.‬والصــحوة اإلســالمية حقيقــة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فِي األَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ‬

‫ظهــرت علــى أرض الواقــع رغــم أنــف األعــداء ولكــن الســير فــي هــذا الــنهج‬ ‫يتطلــب مــن المســؤولين فــي الــدول األخــری‪ ،‬إرادة وعزمــاً وراســخاً ويقــول‬ ‫النبــي األكــرم (ص)‪« :‬ال تصــلح عــوام هــذه األمــة الّــا بخواصّــها‪ ،‬ويعــود إصــالح‬ ‫العوام بإصالح الخواص والنخب في كل دولة أو مجتمع‪.‬‬

‫‪181‬‬


‫قيــل يــا رســول اهلل ومــا خــواص أمّتــك؟ فأجــاب خــواص أمتــي العلمــاء‬ ‫واألمراء‪ .‬وهم العلماء والمثقفون واألمراء والمسؤولون والخواص والنخب‪.‬‬ ‫يقــول آيــة اهلل الخــامنئي فــي بــاب أصــول وأهــداف حركــة الصــحوة اإلســالمية‬ ‫‪ :‬فــي مثــل هــذه الثــورات‪ ،‬تــری األصــول والقــيم واألهدافكتصــورات فــي أذهــان‬ ‫وقلــوب أفــراد المجتمــع الــذين يس ـجّلون حضــوراً فعــاالً فــي الســاحات‪ ،‬تتــرجم‬ ‫كمطالبــات علــى أرض الواقــع ضــمن شــعارات وليســت بيانــات رســمية تخطّهــا‬ ‫األحزاب والجماعات مسبقا ‪.‬‬ ‫وبهــذه المحاســبة الدقيقــة يمكــن تحديــد تلــك المبــادیء التــي أدت إلــى‬ ‫ثــورات فعليــة فــي المنطقــة ومنهــا مصــر وســائر الــدول اإلســالمية وبالدرجــة‬ ‫األولى هي‪:‬‬ ‫‪ -1‬إحيـــاء العـــزة والكرامـــة الوطنيـــة التـــي كانـــت مداســـة فـــي طـــول‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ديكتاتورية الحكومات الفاسدة المقرونة بالسيطرة األمريكية والغربية‪.‬‬ ‫‪ -1‬رفــع علــم اإلســالم وهــو المعتقــد العريــق والمتجــذرفي قلــوب النــاس‪،‬‬ ‫والتمتع بـاألمن النفسـي والعدالـة والتقـدم واالزدهـار الـذي اليتحقـق الّـا فـي ظـل‬ ‫الشريعة اإلسالمية‪.‬‬ ‫‪ -4‬مقاومــة الســلطة األمريكيــة والغربيــة التــي ألحقــت خســائر فادحــة باألمــة‬ ‫اإلسالمية خالل قرنين من الزمن‪.‬‬ ‫‪ -1‬محاربــة الكيــان الصــهيوني الغاشــم الــذي غــرزه االســتعمار كخنجــر فــي خاصــرة‬ ‫دول المنطقة وجعله وسيلة لتثبيت كيان غاصب وطرد شعب من أراضيه‪.‬‬ ‫‪ -5‬إن شــعبية هــذه الثــورات تعــد مــن أهــم عناصــر فــي تشــكيل هويّتهــا‪،‬‬ ‫والشـــعب هـــو مـــن يضـــع الشـــعارات ويحـــدد األهـــداف ويكشـــف األعـــداء‬ ‫‪182‬‬

‫ويالحقهـم‪ .‬والشـعب هـو مـن يرســم المسـتقبل وال يسـمح الوقـوع فـي االنحــراف‬ ‫والمســـاومة مـــع العـــدو وال يســـمح بتغييـــر المســـار علـــى يـــد المســـاومين‬


‫والس ائرين علـى الطريقـة األولـى فـي إقامـة عالقـات مـع عوامـل النفـوذ والسـلطة‬ ‫إن القــوی األجنبيــة التــي حاولــت بكــل مــا تملــك مــن قــوة أن تبقــي الحكومــات‬ ‫الفاسدة والمستبدة في هـذه الـدول ولـم تتـرك دعمهـا لهـذه الـدول‪ ،‬إلّـا بعـد نهضـة‬ ‫الشعوب وما رأتـه مـن إرادة وعـزم منهـا حتـى أصـبح واقعـ ًا ملموسـاً مـا ال يمكـن‬ ‫إنكــاره وتب ـدّدت لــديها اآلمــال علــى إثــر هــذا الواقــع فــال يحــق لهــذه القــوی أن‬ ‫تســاهم فــي انتصــار هــذه الثــورات‪ .‬ويعتقــد قائــد الثــورة أن العامــل المه ـمّ فــي‬ ‫هــذه الثــورات‪ ،‬الحضــور الحاشــد والحقيقــي لعمــوم الشــعب فــي ميــدان العمــل‬ ‫وســاحة المعركــة والجهــاد وال ينحصــر هــذا الحضــور بالمطالبــات واإليمــان بــل‬ ‫تعــداه إلــى تضــحيات بــاألرواح واألجســاد علــى حــد ســواء‪( .‬تصــريحات القائــد‬ ‫في أول مؤتمر للصحوة اإلسالمية ‪2411 ( 1364/9/29‬م )‬ ‫مؤشااارات نظاااام الجمهوریاااة اإلساااالمیة فاااي إیاااران کنماااوذج للصاااحوة‬ ‫عــرّف قائــد الثـــورة اإلســالمية آيـــة اهلل الخــامنئي بنـــاء نظــام الجمهوريـــة‬ ‫اإلســالمية فــي إيــران كنمــوذج فريــد مــن نوعــه فــي تبيــين المعــايير ومبــادیء‬ ‫النظــام اإلســالمي قــائالً‪« :‬إن نظــام الجمهوريــة اإلســالمية حقيقــة فريــدة‪ ،‬تشــكل‬ ‫بنــاء جديــداً مــن النظــام السياســي واالجتمــاعي وفــق معتقــدات اإلســالم ومبادئــه‬ ‫بناء علـى هـذا يمكـن القـول إن معـايير النظـام اإلسـالمي يختلـف عـن المؤشـرات‬ ‫العالمية واليمكن أن تكون المعايير الدولية مالكاً ومعياراً للنظام اإلسالمي»‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اإلسالمیة في رؤیة آیة اهلل الخامنئي‬

‫واعتبــر آيــة اهلل الخــامنئي معــايير النظــام اإلســالمي أصــول الثــورة ونهــج‬ ‫اإلمام الراحل وقد أشار في شرح معايير النظام اإلسالمي إلى الموارد التالية‪:‬‬ ‫‪ -1‬معرفــة مبــادیء اإلســالم وأهــداف الثــورة كحكومــة الشــعب وحقــوق‬ ‫اإلنسان في اإلسالم وااللتزام الكامل باألحكام اإلسالمية‪.‬‬

‫‪183‬‬


‫‪ -1‬العدالــة فــي جميــع األصــعدة االقتصــادي والقضــائي واالجتمــاعي هــي‬ ‫من المبادیء الحتمية في النظام اإلسالمي‪.‬‬ ‫‪ -4‬المجاهدة شرط أساس إلشاعة الحق والحقيقة‬ ‫‪ -1‬اتخــاذ مواقــف صــريحة وواضــحة ازاء العــدو واالعتــزاز بقــيم الثــورة‬ ‫اإلسالمية‬ ‫‪ -5‬اإلعــالن الصــريح عــن القــيم والمبــادیء المشــرفة التــي تحــرك عجلــة‬ ‫الثورة اإلسالمية إلى األمام‪.‬‬ ‫‪ -0‬التواصــل مــع الجهــات المعتقــدة بــالثورة وتبــادل وجهــات النظــر معهــا‬ ‫وتحديد الخطوط المعادية‪ ،‬هي من جملة معايير الثورة اإلسالمية‪.‬‬ ‫‪ -6‬تظــل الثقافــة وااللتحــاق بالثقافــة فــي العــالم مــن أهــم الركــائز والثقافــة‬ ‫كالهواء يتنفس بـه المجتمـع اإلنسـاني فـإذا مـا كـان هـذا الهـواء سـليم ًا يتـرك أثـره‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فــي الســلوك والــنهج المتبــع والتوجيــه (تصــريحات ألقيــت فــي هــذا التــاريخ‬ ‫‪)1389/12/41‬‬ ‫‪ -9‬االتكــال علــى الشــعب واإليمــان بمشــاركة الشــعب ودوره‪ ،‬يعــدّ مــن‬ ‫معــايير الهويــة اإلســالمية للنظــام‪( .‬تصــريحات قائــد الثــورة فــي لقائــه مــع طــالب‬ ‫جامعة العلوم والصناعة ‪)1381/46/24‬‬ ‫‪ -8‬الشــجاعة والثقــة بــالنفس التــي يتحلّــى بهــا المســؤولون فــي النظــام‬ ‫وانتفاضة الصحوة‬ ‫‪ -10‬دعــم الشــعوب اإلســالمية مــن بينهــا الشــعب الفلســطيني المظلــوم‪ ،‬وهــو‬ ‫من جملة معايير الهوية الحقيقية للنظام اإلسالمي‪.‬‬ ‫‪ -11‬االهتمـــام بالجانـــب المعنـــوي فـــي المجتمـــع اإلســـالمي‪ ،‬ويـــدبّ روح‬ ‫‪184‬‬

‫التق ـدّم الحقيقــي فــي جميــع المجــاالت واألصــعدة‪( .‬تصــريحات قائــد الثــورة فــي‬ ‫أول اجتماع للأفكار االستيراتيجية ‪.)1386/46/14 ،‬‬


‫‪ -11‬التركيــز علــى العلــ م الــذي يــدفع المجتمــع إلــى الســير مــع ركــب‬ ‫المجتمــع المتفكــر ويحــوّل التــدفق الفكــري والتفكــر إلــى حقيقــة ملموســة فــي‬ ‫المجتمــع – وأكــد قائــد الثــورة فــي تلخــيص المعــايير األساســية للثــورة اإلســالمية‬ ‫أن المطالبــة بالعدالــة واالســتقالل والحريــة بكــل مــا تحملــه الكلمــة مــن معنــى‬ ‫ومحاربــة االســتكبار وعــدم االنفعــال أمــام العــدو‪ ،‬واالهتمــام بالشــعب ومالطفــة‬ ‫المستضـــعفين والتوجـــه إلـــى الطبقـــات المحرومـــة ونبـــذ التبـــذير واإلســـراف‬ ‫والترف‪ ،‬من جملة مبادیء الثورة اإلسالمية والينبغي أن تتغير بتاتاً‪.‬‬ ‫واعتبــر آيــة اهلل خــامنئي أن أصــالة هــذه المبــادیء منبثقــة مــن النصــوص‬ ‫القرآنيــة وتتطــابق مــع الشــريعة اإلســالمية‪ .‬وأضــاف علينــا ألّــا نــدع االنحــراف‬ ‫يــدخل فــي مبــادیء الثــورة اإلســالمية ومــن ثــم ينتشــر بــين أجيالنــا‪ ،‬معتبــراً‬ ‫ل األنجـع فـي عـدم انحـراف تلـك‬ ‫التأكيد على المعـايير األساسـية للنظـام هـو الحـ ّ‬ ‫المبادیء‪(.‬تصـــريحات آيـــة اهلل خـــامنئي فـــي لقائـــه مـــع نـــواب القيـــادة ‪،‬‬

‫دور النشاط الثقافي واالجتماعي والسياسي للنساء في الصحوة اإلسالمية‬ ‫إنّ هنــاك بليّتــين أصــيب بهــا المجتمــع النســائي وأدّت إلــى تخلّــف المــرأة‬ ‫المســلمة‪ ،‬فهــي مــن جهــة متورّطــة بالفســقة الــذين ينكــرون أي التــزام وتعهــد فــي‬ ‫وجــودهم اإلنســاني فــي ســبيل تلبيــة المطــامع النفســانية وأهــوائهم النفســية‬ ‫ويعبّـــرون التقـ ـدّم مرهونــاً بعـــدم المبـــاالة وعـــدم التقيّـــد بالتعهـــدات الدينيـــة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪)1381/49/1‬‬

‫والعرفيــة ومــن جهــة أخــری أصــبحت ألعوبــة بيــد الفســاق ممّــن يتظــاهر بالــدين‬ ‫ويفرط في هذا األمر ويبقى مصرّاً عليه باسم الدين‪.‬‬ ‫وقــام اإلمــام الراحــل بمحاربــة كــل مــا يــؤدي إلــى االنحرافــات األخالقيــة‬ ‫واألهــواء النفســانية برؤيتــه الدينيــة النافــذة حيــث قــال‪ :‬إن اهلل خلــق اإلنســان‬

‫‪185‬‬


‫مكرّم ـاً وح ـرّاً إن اهلل وضــع حــدوداً للرجــل يقيــه مــن الفســاد كــذلك للمــرأة تلــك‬ ‫الحــدود وكلّهــا فــي صــالح األمــة وجميــع القــوانين اإلســالمية فــي صــالح المجتمــع‬ ‫ومــن يريــد أن يجعــل مــن المــرأة ألعوبــة بيــد الرجــل والفســقة مــن الشــباب هــم‬ ‫خائنون الغير‪ .‬وعلى المرأة أال تنخدع‪.‬‬ ‫وعلــى المــرأة أن تــدرك أن الســفور اليليــق بمكانتهــا وأن التبــرّج يجعلهــا‬ ‫كلعبــة وليســت امــرأة‪ ،‬علــى المــرأة أن تكــون شــجاعة وبإمكــان المــرأة المشــاركة‬ ‫فــي المقومــات السياســية للــبالد‪ .‬المــرأة تصــنع الرجــل وهــي مربّيــة اإلنســان‪.‬‬ ‫(صحيفة اإلمام ‪ ،‬ج ‪ ،9‬ص ‪)341‬‬ ‫يقــول اإلمــام الخمينــي فــي مــؤتمرات القــوی الكبــری لج ـرّ المــرأة المســلمة‬ ‫إلــى مســتنقع الفســاد‪ :‬إن كبــار المجــرمين أدركــوا أن حيــاتهم ال تســتمر الّــا‬ ‫بكــونهم أس ـرى للشــعوب الســيما الشــعوب اإلســالمية ولكــن فــي العقــود األخيــرة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و بعد دخولهم الـدول اإلسـالمية الثريـة بـالنفط أدركـوا فـي نفـس الوقـت أن الفئـة‬ ‫المتديّنــة هــي الفئــة الوحيــدة التــي بإمكانهــا الوقــوف ســداً منيعــاً فــي وجــه‬ ‫االستعمار واستثماره‪.‬‬ ‫وأدركــوا أيضـاً أن المــرأة لهــا دور أســاس فــي تلــك النهضــة‪ .‬وأدركــوا حقيقــة‬ ‫أخــری وهــي أن المــرأة الســيما مــن الطبقــات المتوســطة والمحرومــة اســتطاعت‬ ‫فــي النظــام الدســتوري وبعــده أن تثبــت حضــورها الفعــال وأن بانتفاضــتها تــدعو‬ ‫الرجــل إلــى الحضــور فــي الســاحة‪ .‬وشــعروا أن هــذه العوامــل إذا اســتمرت فــي‬ ‫قوّتهــا‪ ،‬فــإن مــؤامراتهم ســتبوء بالفشــل ال محالــه‪ ،‬ومــن هنــا رأوا مــن الضــرورة‬ ‫بمكــان أن يضــعفوا أســس الــدين والقيــادة الدينيــة بــين الفئــة الملتزمــة بالــدين‪،‬‬ ‫للوصــول إلــى تلــك الــدول والســيطرة علــى ثرواتهـا‪ ...‬وقــد قاومــت النســاء مــن‬ ‫‪186‬‬

‫الفئـــة المحرومـــة فـــي المجتمـــع‪ ،‬االســـتعمار ولكـــن المســـتعمرين الخـــائنين‬ ‫اســتطاعوا أن يخرقــوا الفئــة المرفّهــة مــن المجتمــع وهــؤالء هــم مــن هيّــأ األرضــية‬


‫لهــم الّــا أنــه بالفضــل اإللهــي وجهــود الشــعب العظــيم الســيما المــرأة ‪ ،‬أصــبح‬ ‫المكان لهم هنا (صحيفة اإلمام ‪ ،‬ج ‪ ،19‬ص ‪)162‬‬ ‫يتطــرق اإلمــام الخمينــي إلــى مقابلــة المطــالبين بالحداثــة غيــر الملتــزمين ويقــول ‪:‬‬ ‫«إن المرأة الشـجاعة فـي بلـدنا ‪ ،‬شـعرت بالملـل مـن البليّـات التـي تصـيب المـرأة باسـم‬ ‫الحضارة وقد لجأت إلى اإلسالم حرة أبيّة»‪( .‬صحيفة اإلمام ج ‪ ،5‬ص ‪)541‬‬ ‫ومن جهـة أخـری نـری قسـم ًا مـن الفئـات المقدّسـة تنفـي للمـرأة أي مشـاركة‬ ‫وحضـور فــي المجتمــع‪ ،‬ولكــن اإلمــام يشـجّع المــرأة فــي أن سـجّل حضــوراً فعــاالً‬ ‫فــي جميــع الســاحات وأن يكــون لهــا دور فــي المقومــات األساســية والشــؤون‬ ‫االجتماعيــة المهمــة حتــى يزيــل الشــبهة القائلــة بابتعــاد نصــف المجتمــع اإلنســاني‬ ‫من النشاطات االجتماعية باسم الدين‪.‬‬ ‫«نحـــن نفتخـــر ونعتـــزّ بنشـــاط المـــرأة فـــي جميـــع المجـــاالت الثقافيـــة‬ ‫واالقتصــادية والعســكرية وهــي تواكــب الرجــل بــل تتقدّمــه فــي بعــض األحيــان‬ ‫من الحرمان الـذي أفرضـته مـؤامرات األعـداء وجـاء نتيجـة عـدم معرفـة األصـدقاء‬ ‫باألحكــام اإلســالمية والقــرآن حتــى تخلصــت وتحــرّرت مــن قيــود الخرافــة التــي‬ ‫أوجــدها األعــداء حفظـاً لمصــالحهم عبــر بعــض الجهلــة مــن رجــال الــدين الــذين ال علــم‬ ‫لهم بمصالح المسلمين (صحيفة اإلمام ج‪ 21 ،‬ص؛ ‪.)363‬‬ ‫مــن الرؤيــة الدينيــة والمذهبيــة‪ ،‬المتخلّفــون والمتجــدّدون أو بتعبيــر اإلمــام‬ ‫الخمينــي المرائ ـون المتحجــرون والمتج ـدّدون ‪ ،‬ســيفان يؤديــان فــي النهايــة إلــى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فــي طريــق التنميــة اإلســالمية وتحقيــق األهــداف القرآنيــة‪ .‬وقــد أخرجــت نفســها‬

‫نتيجــة واحــدة ومثــل هــذه التعــابير نجــدها فــي أقــوال أميرالمــؤمنين علــي (ع)‬ ‫يقول‪ :‬قصم ظهري اثنان‪ ،‬جاهل متنسّك ‪ ،‬عالم متهتّك‪.‬‬ ‫ويقــول اإلمــام (ره) بشــأن «نطــاق نشــاط المــرأة» ‪ :‬إن موضــوع حريــة المــرأة‬ ‫التــبس علــى النــاس أمــره‪ ،‬فأصــبح النــاس يتصــورون أن اإلســالم ليحمــل المــرأة‬

‫‪187‬‬


‫على مالزمة البيت‪ .‬لمـاذا نخـاف كسـب العلـم للمـرأة؟ لمـاذا نخـاف عمـل المـرأة‬ ‫فــي خــارج المنــزل؟ لمــاذا المــرأة التتــولّى وظــائف حكوميــة؟ لمــاذا نخــاف ســفر‬ ‫المــرأة ‪ :‬إن المــرأة شــأنها شــأن الرجــل وهــي حــرة فــي جميــع هــذه المجــاالت‪.‬‬ ‫والمرأة ال تختلف عن الرجل أبداً‪( .‬صحيفة اإلمام ج ‪ ،5‬ص ‪.)264‬‬ ‫مــن جانبــه أكــد قائــد الثــورة فــي تأييــده لكــالم اإلمــام الراحــل (ره) أن معلّــم‬ ‫الثورة الكبيـر اإلمـام الخمينـي (قـدس سـره)‪ ،‬كـرّم دور المـرأة فـي الثـورة – سـواء‬ ‫فــي اإلنشــاء أو فــي اســتمرارها وكــذلك أشــاد بمكانتهــا فــي تكامــل المجتمــع‬ ‫اإلسـالمي وتنميـة الثـورة اإلسـالمية والحقيقـة كـذلك‪ ،‬كمـا ينبغـي للمـرأة اإليرانيـة‬ ‫والمــرأة المســلمة أن تجاهــد وتثــابر للــتخلّص مــن الفــخ المنصــوب لهــا فــي ظــل‬ ‫نشــر الثقافــة الغربيــة المخرّبــة ولــن يتحقــق ذلــك إلّــا بــاإلرادة والعــزم الراســخين‪.‬‬ ‫وينبغــي ألّــا تنخــدع أمــام مكائــد الغــرب الــذي يجعــل مــن المــرأة أداة لتحقيــق‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫سياســاته االســتعبادية المخرّبــة (نــداء إلــى مــؤتمر لبحــث شخصــية المــرأة مــن‬ ‫رؤية اإلمام الخميني (ره) ‪)1398/8/3‬‬ ‫يــری اإلمــام الخمينــي أن للمــرأة دوراً اجتماعي ـاً وسياســياً بنّــاء فــي المجتمــع‬ ‫ويقــول ‪ :‬إن المــرأة مــن رؤيــة إســالمية ‪ ،‬لهــا دور حســاس فــي بنــاء المجتمــع‬ ‫اإلسالمي واإلسالم يـوفّر أسـباب رقـي للمـرأة إلـى حـ ٍد يمكـن أن تجـد مـن خاللـه‬ ‫مكانتهــا اإلنســانية فــي المجتمــع وتخــرج مــن حالــة الشــيئية المفروضــة عليهــا ‪،‬‬ ‫ويصـــبح بإمكانهـــا أن تنمـــو فـــي المجتمـــع وتتـــولى مســـؤوليات فـــي هيكلـــة‬ ‫الحكومة اإلسالمية‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،4‬ص ‪.)439‬‬ ‫وفــي مكــان آخــر يقــول اإلمــام "إن شــعباً تتقــدّمهم النســاء فــي تحقيــق المــآرب‬ ‫اإلسالمية‪ ،‬مثل هذا الشعب اليتضرر‪( .‬صحيفة اإلمام‪ .‬ج ‪، 13‬ص ‪.)128‬‬ ‫‪188‬‬

‫ب هذا يكـون اإلمـام الخمينـي وبرؤيتـه الخاصـة‪ ،‬اعتبـر المـرأة المسـلمة عنصـر ًا‬ ‫مهمّ ـاً فــي إنجــاح االنتفاضــة والحركــات التحرريــة اإلســالمية (الحركــات المطالبــة‬


‫بالحريــة اإلســالمية)‪ .‬ودعــم دور المــرأة الفعــال والناشــط فــي المجتمــع اإلســالمي‬ ‫في توجيه وتسيير سائر الفئات في المجتمع‪.‬‬ ‫وفـــي رؤيـــة خاصـــة للإمـــام‪ ،‬يـــری أن التعهـــد االجتمـــاعي والمســـؤولية‬ ‫السياســية االجتماعيــة التخــتص بالرجــل دون المــرأة بــل هــي مســؤولية تقــع علــى‬ ‫عاتقهما علـى حـد سـواء‪ .‬وعلـى المـرأة أن يكـون لهـا حضـور فعـال فـي المجتمـع‬ ‫وحضــورها اليقتصــر فــي البيــت الــذي يعتبــر مركــزاً للتربيــة والتعلــيم‪ ،‬ويؤكــد أن‬ ‫دور المــرأة فــي النظــام دور اســتثنائي وممتــاز كمــا أن دورهــا فــي الثــورة كــان‬ ‫ممتــاز ًا فــدور النســاء مــؤثر وال بــديل لــه وال شــك أن هــذه التجمعــات وهــذه‬ ‫المظـاهرات العظيمـة لـم يكـن لهـا أثــر وصـدی لـوال وجـود المـرأة فيهـا‪ .‬ونشــاهد‬ ‫فــي بعــض األمكنــة كمدينــة مشــهد المقدســة أن المظــاهرات بــدأت مــن المــرأة أي‬ ‫أن الحركــة الشــعبية العامــة كانــت حركــة نســائية أعقبتهــا حركــة قادهــا الرجــال‪.‬‬ ‫(صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ، 24‬ص ‪)9‬‬ ‫الثــورة بــل كــنّ فــي الصــدارة وألن الرجــال كســبوا الشــجاعة مــن النســاء ومــن‬ ‫مجاهــدتهنّ تشــجعوا‪ .‬أنــتم خــدمتم اإلســالم وستســيرون علــى هــذا الــنهج‪.‬‬ ‫(صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ، 9‬ص ‪.)541‬‬ ‫إن المــرأة فــي عصــرنا هــذا أثبتــت أنهــا فــي المجاهــدة والمثــابرة مرافقــة‬ ‫للرجــل بــل تتقدّمــه فــي بعــض األحيــان‪ .‬إن المــرأة اإليرانيــة جاهــدت إنســانياً‬ ‫ومالياً‪( .‬صحيفة اإلمام ج ‪ ، 1‬ص ‪.)341‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لجميــع النســاء حــق فــي الجمهوريــة اإلســالمية فــي إيــران ألنهـنّ ســاهمن فــي‬

‫ويقــول قائــد الثــورة ح ـول دور المــرأة فــي فتــرة الــدفاع المقــدس "فــي هــذه‬ ‫الفتـــرة العصـــيبة أدت المـــرأة دوراً اســـتثنائياً‪ ،‬دور أمّهـــات الشـــهداء دور أزواج‬ ‫الشــهداء ودور المــرأة الحاضــرة فــي ســاحات الحــرب فــي شــؤون اإلســناد والــدعم‬ ‫وفي بعـض األحيـان فـي العمليـات العسـكرية – وإنـي شـاهدت فـي قسـم اإلسـناد‬

‫‪189‬‬


‫دور هــؤالء النســاء مــن قريــب بــالقرب مــن أهــواز – حقّــاً كــان دوراً اســتثنائياً‪.‬‬ ‫فكانــت المــرأة تنشــط حتــى فــي قســم العمليــات العســكرية‪ ،‬إن دور المــرأة‬ ‫اليمكـن حصـره وعـدّه فــي هـذه الكلمـات وأنـا اعتــرف وأقـرّ أن أول مـن اكتشــف‬ ‫دور المــرأة هــو اإلمــام الراحل(تصــريحات قائــد الثــورة اإلســالمية فــي ثالــث‬ ‫اجتمــاع للأفكــار االســتيراتيجية‪ ،‬محــوره المــرأة واألســرة ‪ .)1364/14/14‬وقــد‬ ‫دعــا اإلمــام الخمينــي (ره) ســائر نســاء الممالــك اإلســالمية إلــى االقتــداء بــالمرأة‬ ‫اإليرانيــة مشيدابحضــورها فــي انتفاضــة الثــورة اإلســالمية وفــي فتــرة الــدفاع‬ ‫المقــدس‪ ،‬ســالم اهلل علــى أرواح تلــك النســاء اللــاتي نلــن درجــة الشــهادة فــي‬ ‫الــدفاع عــن أرضــهنّ‪ ،‬وعلــى جميــع النســاء ممــن يعملــن فــي المستشــفيات‬ ‫والمستوصــفات ويــراعين المعــوقين والمرضــى‪ .‬وتحيــة إلــى جميــع األمهــات‬ ‫اللــاتي فقــدن أوالده ـنّ فــي الحــرب وهــن يشــعرن بــالفخر‪ .‬ونبــارك يــوم المــرأة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫للنســاء الملتزمــات فــي الــدول اإلســالمية‪ .‬ونأمــل أن تســتيقظ المــرأة مــن هــذا‬ ‫الســـبات الصـــناعي الـــذي فرضـــه الغـــرب ولتتوحـــد كلمـــتهنّ فـــي إنقـــاذ المجتمـــع‬ ‫المخــدوع وتهــدي المــرأة إلــى الســير فــي الوصــول إلــى مكانتهــا المرتفعــة‪ ،‬علــى أن‬ ‫تعتبــر المــرأة فــي ســائر الــدول اإلســالمية مــن التحــول العظــيم الــذي شــهدته المــرأة‬ ‫اإليرانيــة فــي ظــل الثــورة اإلســالمية وتحــاول فــي إصــالح مجتمعهــا وبالدهــا حتــى‬ ‫الوصول إلى الحرية واالستقالل المنشود ‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ، 14‬ص ‪.)311‬‬ ‫دور المرأة التربوي في الصحوة اإلسالمیة‬ ‫الشــك أن أكبــر دور فــي تربيــة العناصــر اإلنســانية يخــتص بــالمرأة‪ .‬يقــول‬ ‫اإلمـــام ‪ :‬إن المـــرأة مربّيـــة المجتمـــع ويتربّـــى اإلنســـان فـــي أحضـــان المـــرأة ‪،‬‬ ‫‪191‬‬

‫والمرحلــة األولــى فــي حيــاة الرجــل تنشــأ فــي أحضــان المــرأة‪ .‬فــإن المــرأة مربّيــة‬ ‫اإلنســان ‪ ،‬وســعادة الــدول وشــقاوتها تتعلــق بــالمرأة وبوجــود المــرأة والمــرأة بتربيــة‬


‫نفســها تربيــة صــحيحة ‪ ،‬تصــنع إنســاناً‪ ...‬والمــرأة منشــأ الســعادة والمــرأة مبــدأ جميــع‬ ‫الخيرات (صحيفة اإلمام ج ‪ ، 1‬ص ‪.)336‬‬ ‫يقول اإلمـام الخمينـي فـي مكـان آخـر إن المـرأة الكـائن الوحيـد الـذي يسـلّم‬ ‫للمجتمــع أفــراداً تربّــوا فــي أحضــانها ومــن بركــات المــرأة يتجــه المجتمــع بــل‬ ‫المجتمعــات إلــى القــيم اإلنســانية الســامية وبإمكــان المــرأة أن تكــون عكــس ذلــك‬ ‫أيضاً‪( .‬صحيفة اإلمام ‪ ،‬ج ‪ ، 19‬ص ‪.)162‬‬ ‫ويقــول اإلمــام الخمينــي فــي أهميــة الــدور التربــوي للنســاء ‪ :‬إن دور المــرأة‬ ‫فــي المجتمــع أســمى وأرقــى مــن دور الرجــل‪ ،‬ألن المــرأة إضــافة إلــى كونهــا‬ ‫عنصــراً فعــاالً فــي جميــع األبعــاد ‪ ،‬فهــي تربّــي العناصــر الفعالــة‪ .‬والخدمــة التــي‬ ‫تق ـدّمها األم للمجتمــع أكبــر ممــا تقدمــه المعلّمــة والمعلــم بصــورة عامــة بــل أكبــر‬ ‫مــن خدمــة أي شــخص فــي أي رتبــة كــان‪ ،‬وهــذا أمــر أكــد عليــه األنبيــاء‪ ،‬فهــم‬ ‫أرادو للمــرأة أن تكــون بهــذا المســتوی وتكــون مربّيــة المجتمــع وتقــدّم أفضــل‬ ‫اإلســالمية واألخالقيــة واألعمــال الصــالحة ســاعين لجــرّه إلــى الفســاد‪ ،‬هــم اآلن‬ ‫يــرون كيــف بــدخولكم الســاحة وخــدمتكم للجميــع بــاءت جميــع مخططــاتهم‬ ‫للنســاء ومــؤامراتهم للرجــال‪ ،‬بالفشــل‪ .‬وأصــبحوا يصــيحون بــأعلى صــوتهم‬ ‫معترضين على المستجدات‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ، 14‬ص ‪.)161‬‬ ‫ویقول مخاطباً النساء اإلیرانیات‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫النســاء والرجــال‪ .‬ولكــن أولئــك الــذين أرادوا أن يحرمــوا هــذا البلــد مــن مواهبــه‬

‫«إن النســاء فــي إيــران يــربّين رجــاالً ونســاء أبطــاالً ‪ ،‬حجــركنّ حجــر عفــاف‬ ‫وعظمة وعصـمة والنسـاء مكلّفـات بتربيـة أوالدهـنّ أحسـن تربيـة‪ ،‬تربيـة إسـالمية‬ ‫إنســـانية‪ ،‬ليـــربّين مجاهـــدين ونحـــن بمجاهـــدتكن ومجاهـــدة جميـــع الفئـــات‬ ‫والطبقات‪ ،‬نواصل مسيرة هذه الثورة»‪.‬‬

‫‪191‬‬


‫ويـــدعو النســـاء فـــي إيـــران للســـعي فـــي كســـب العلـــوم فـــي ســـبيل التحلّـــي‬ ‫بالفضــائالألخالقية واألعمــال الصــالحة وتربيــة أجيــال أقويــاء وهــو يصــف حجــر النســاء بأنــه‬ ‫مدرســة يجــب أن يتربّــى فيهــا الشــباب ويــدعو النســاء لتحصــيل الفضــائل األخالقيــة حتــى‬ ‫يكتسب الطفل منها هذه الفضيلة‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ، 9‬ص ‪.)541 – 521‬‬ ‫ويرســم مــن جانبــه آيــة اهلل الخــامنئي أهميــة األســرة فــي هــذه العبــارات‪ :‬إن‬ ‫األســرة فــي المفهــوم اإلســالمي تعــ ّد الحجــر األســاس والخليّــة األساســية فــي‬ ‫المجتمــع‪ ،‬بحيــث اليمكــن تحقيــق التقــدم فــي المجتمــع الســيما التقــدم الثقــافي‬ ‫دون التمتــع بأســرة ســليمة نشــيطة مرحــة وال تتشــكل مثــل هــذه األســرة وتســتمر‬ ‫إلّــا فــي ظــل نســاء مؤمنــات متفهّمــات‪( .‬تصــريحات قائــد الثــورة فــي ثالــث‬ ‫اجتماع حول األفكار االستيراتيجية ‪.)1364/14/14‬‬ ‫إن المحــيط العــائلي مكــان تنشــأ فيــه المشــاعر واألحاســيس‪ ،‬واألطفــال‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يحتــاجون لتلــك المشــاعر‪ ،‬مشــاعر األمومــة وحتــى الرجــل الــذي يمتــاز بطبيعــة‬ ‫خاصــة يحتــاج هــو اآلخــر بحنــان الزوجــة ولــيس حنــان األم‪ ،‬يحتــاج الرجــل مــن‬ ‫المــرأة حنانــا كالحنــان الــذي تمنحــه األم لطفلهــا الصــغير‪ ،‬المــرأة الذكيــة تــدرك‬ ‫هذه األمـور جيـدا ولـو ال هـذه المشـاعر واألحاسـيس التـي تحتـاج إلـى وجـود محـور‬ ‫أســاس فــي البيــت وهــي المــرأة لتكوّنــت األســرة بــدون معنــى‪ ( .‬تصــريحات قائــد‬ ‫الثـورة فـي لقائـه مـع أعضـاء المجلـس الثقـافي واالجتمــاعي للنسـاء والمسـؤولين فــي‬ ‫أول مؤتمر حول الحجاب اإلسالمي ‪)1314 /14/4‬‬ ‫كما أشـار آيـة اهلل الخـامنئي إلـى موضـوع عمـل المـرأة فـي المجتمـع واعتبـره‬ ‫أمـرا مقبــوال وال مـانع فيــه ولكــن يشـترط فــي ذلــك مراعـاتهنّ أمــرين وهمــا؛أوال‪:‬‬ ‫أن العمــل أو الوظيفــة ال تض ـرّ بعملهــا األســاس فــي البيــت ومســؤوليتها كــأم فــي‬ ‫‪192‬‬

‫األســرة‪ .‬وثانيــاً‪ :‬أن تراعــي وتنتبــه إلــى موضــوع المحــارم وغيــر المحــارم فــي‬


‫العمــل‪ ( .‬تصــريحات قائــد الثــورة اإلســالمية فــي ثالــث اجتمــاع حــول األفكــار‬ ‫االستيراتيجية ‪)1364/14/14‬‬ ‫عقم نشاطات المؤسسات الدولیة لشؤون المرأة‬ ‫أقامــت المنظمــة الدوليــة مــؤتمرات عديــدة علــى المســتوى الــدولي فيمــا‬ ‫يخــص شــؤون المــرأة كمــؤتمر مكزيكوســيتي عــام ‪ 1684‬ومــؤتمر القــاهرة عــام‬ ‫‪ 1664‬ومــؤتمر كوبنهــاغن عــام ‪ .1665‬ونالحــظ فــي القــرارات الصــادرة عــن‬ ‫هــذه المــؤتمرات أنهــا لــم تأخــذ بنظــر االعتبــار حتــى األبعــاد الوجوديــة والعلميــة‬ ‫للمــرأة ناه يــك عــن دور الــدين والجوانــب المعنويــة فــي حيــاة المــرأة التــي‬ ‫أودعــت للنســيان تمامــا‪ ،‬فــي حــين أن جميــع المخططــات التوســعية والتطويريــة‬ ‫الواقعيــة‪ ،‬تــرى بــأن دور القــيم األخالقيــة والمعتقــدات الدينيــة دورا ال يمكــن‬ ‫تجاهلـــه فـــي تحكـــيم مبـــادئ التطـــوير وتلبيـــة المطالـــب اإلنســـانية المتعاليـــة‬ ‫األخالقية‪ ،‬فأكد عليها اإلمام تأكيدا ما يتطلب دعمها بالشكل المطلوب‪.‬‬ ‫إن أغلــب الــدول فــي الممالــك اإلســالمية وحتــى الكثيــر مــن المؤسســات الدوليــة‬ ‫عـاجزة عـن تلبيـة متطلبـات الشـعوب اإلسـالمية وأهـدافها‪ ،‬ذلـك ألنـه ال يوجـد أي ضـمان‬ ‫لتحقيــق تلــك األهــداف فــي المؤسســات المــذكورة‪ .‬وهــذه المؤسســات فــي الواقــع إن لــم‬ ‫نقــل إنهــا بصــدد تحقيــق مصــالح قطــب واحــد فــي العــالم‪ ،‬فالبــد مــن القــول إنهــا بصــدد‬ ‫تحقيق مصالح القوى الكبرى إن صح التعبير‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫با عتبارهــا محــورا للتوســع والتطــور المنشــود ومــن هنــا تظهــر أهميــة القــيم‬

‫وعنــدما نتأمــل قــرارات المنظمــات الدوليــة‪ ،‬يتب ـيّن لنــا أن هــذه المنظمــات‬ ‫تقـــوم بتلبيـــة وهميـــة لمطالـــب الشـــعوب دون أن تلـــتمس خلـــف الشـــعارات‬ ‫المطروحــة‪ ،‬واقعــا ملموســا‪ .‬ويمكــن مشــاهدة هــذا األمــر فــي القــرارات المتعلقــة‬ ‫بحقــوق اإلنســان ومحاربــة التمييــز العنصــري ودعــم حقــوق المــرأة وتنظــيم‬

‫‪193‬‬


‫آليــات فــي تطــوير المجتمــع و‪ . ...‬ويمكــن القــول إن جميــع هــذه المنظمــات‬ ‫مصـــابة بمـــرض اإلهمـــال والتأجيـــل إلـــى جانـــب قـــرارات تتخـــذها خلـــف‬ ‫الكـــواليس‪ ،‬مـــا تمهّـــد مثـــل هـــذه النـــواقص والمعايـــب إلطـــالق الحركـــات‬ ‫واالنتفاضــات الشــعبية فــي ظــل الصــحوة اإلســالمية علــى الســاحة الدوليــة‪ .‬وهــذا‬ ‫التيــار يمكــن أن يتحــول إلــى أداة ضــغط علــى الحكومــات والجهــات المســؤولة‬ ‫لتتخذ قرارات تتناسب وأهداف األمة‪.‬‬ ‫معرفة األضرار الناتجة عن الصحوة اإلسالمیة وطرق الحدّ منها ومعالجتها‬ ‫يع ـدّ أيــة اهلل الخــامنئي رائــدا فــي مجــال معرفــة األضــرار والمخــاطر الناتجــة‬ ‫عــن حركــات االنتفاضــة اإلســالمية وطــرح الحلــول لهــا‪ ،‬ويقــول فــي موضــوع‬ ‫األضــرار والمخــاطر‪ :‬يجــب أن نــؤمن أوال أن الخطــر يحــيط بنــا وأنــه موجــود ال‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫محالة وفي المقابـل نـؤمن بـأن الحلـول وطـرق الحـ ّد مـن تلـك المخـاطر موجـودة‬ ‫أيضــا‪ .‬إن االلتفــات إلــى المخــاطر ال ينبغــي أن يرهــب الشــعوب‪ ،‬بــل دعــوا‬ ‫األعــداء يهــاب مــنكم واعلمــوا « أن كيــد الشــيطان كــان ضــعيفا »‪ .‬يقــول اهلل‬ ‫ســبحانه وتعــالى فــي المجاهــدين فــي صــدر اإلســالم‪« :‬الــذين قــالَ لهــم النــاسُ إنَّ‬ ‫النّــاسَ قــد جَمَعــوا لكُــم فاخْش ـوْهُم فــزادَهُم إيمان ـاً وقــالُوا حَسْ ـبُنا اهللُ ونعْ ـمَ الوَكيــل‬ ‫هلل ذو‬ ‫هلل وا ُ‬ ‫نا ِ‬ ‫سسْــهُم ســو ٌء وا ّتبَعــوُا رضــوا َ‬ ‫ل لَــ ْم َي ْم َ‬ ‫هلل و َفضْــ ٍ‬ ‫فــان َقلَبوا ب ِن ْعمَــة ٍمــن ا ِ‬ ‫فَضْلٍ عَظِيم »‪.‬‬ ‫يجــب تحديــد المخــاطر ومعرفتهــا حتــى ال يحصــل أي ترديــد فــي مواجهتهــا‬ ‫وليكن الحل والعالج معروفا قبل أي شيء‪.‬‬ ‫هنــا قسّــمنا األضــرار والمخــاطر إلــى قســمين‪ :‬القســم المتجــذر فينــا وهــو موجــود‬ ‫‪194‬‬

‫أساسا في داخلنا‪ ،‬والقسم الثاني ذلك الذي يخطط له العدو لنا مباشرة‪.‬‬ ‫القسم األول‪:‬‬


‫‪ -1‬ضــعف اإلرادة وروح الــدافع الــوطني بعــد فتــرة االنتصــار‪ :‬إن‬ ‫الخطـــر األول يتمثّـــل فـــي أن نشـــعر بعـــد ســـقوط الحكومـــة الفاســـدة‬ ‫والديكتاتوريــة المعتمــدةبأن األمــر قــد انتهــى‪ ،‬إذن الشــعور بالراحــة بعــد‬ ‫االنتصار وضعف الدوافع واإلرادة هو أول المخاطر‪.‬‬ ‫‪ -1‬المطالبــة بالغنــائم‪ :‬عنــدما يــتم تركيــز األشــخاص الســيما الثــوار‬ ‫على الغنائم ونصيبهم منها‪ ،‬عندئذ يكون الخطر أضعافا‪.‬‬ ‫‪ -4‬تجاهـــل مكائـــد العـــدو واحتيالـــه‪ :‬إن االتكـــال علـــى العـــدو‬ ‫والوقــوع فــي فــخ الوعــود الكاذبــة والــدعم الــذي يقترحــه مكــرا وكيــدا‪،‬‬ ‫يعــ ّد مــن المخــاطر واألضــرار الكبيــرة التــي يجــب تحــذير النخــب‬ ‫والــرواد مــن هــذه المخــاطر المحدقــة بهــم‪ ،‬كمــا يجــب معرفــة العــدو‬ ‫بجميــع أشــكاله ويجــب حفــظ وصــيانة الشــعب والثــورة مــن مكائــده‬ ‫خلف تقديم المساعدات وإقامة الصداقات‪.‬‬ ‫وتجاهــل العــدو واعتبــاره غــافال عــن األوضــاع يعتبــر أحــد األضــرار‬ ‫والمخــاطر ويجــب مــزج الشــجاعة والحــزم والتــدبير معــا واســتخدام‬ ‫الذخائر اإللهية بوجه الشياطين من الجن واإلنس‪.‬‬ ‫‪ -5‬بــث الخــالف والفرقــة بــين الثــوار‪ :‬إن بــث الفرقــة بــين الثــوار‬ ‫وخــرق صــفوف عناصــر الثــوار فــي جبهــات القتــال يع ـدّ ضــربة كبــرى‬ ‫يجب الحذر من الوقوع فيها‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -1‬االغتــرار وعــدم أخــذ جانـــب الحيطــة والحــذر‪ :‬إن االغتـــرار‬

‫القســم الثــاني مــن األضــرار‪ :‬تلــك التــي جرّبهــا شــعوب هــذه المنطقــة فــي‬ ‫حوادث مختلفة وهي‪:‬‬ ‫‪ -1‬مجــيء عناصــر منتميــة إلــى الغــرب تظهــر بلبــاس الثــوار‪ :‬إن‬ ‫أول ضــربة يمكــن أن تظهــر علــى أرض الواقــع‪ ،‬مجــيء عناصــر تابعــة‬

‫‪195‬‬


‫ألمريكــا والغــرب‪ .‬والغــرب يســعى جاهــدا بعــد ســقوط الحكومــات‬ ‫االحتفــاظ بعمالئهــا وأداتهــا األساســية فــي القــدرة لتجعــل قناعــا آخــر‬ ‫علــى وجــوه الشخصــيات الجديــدة حتــى تــتمكّن مــن مواصــلة ســيطرتها‬ ‫واســتعمارها وهــذا يعنــي أن المجاهــدات تــذهب ســدى أدراج الريــاح‪.‬‬ ‫وفــي هــذه المرحلــة إذا مــا واجهــوا مقاومــة مــن الشــعب تقــف بوجــوههم‬ ‫يحــاولون وضــع عناصــر بديلــة انحرافيــة عديــدة فــي طريــق الثــورة‬ ‫المنبثقــة عــن الشــعب‪ .‬ويمكــن أن يكــون هــذا الســيناريو كــاقتراح‬ ‫إلنشــاء حكومــات وتــدوين دســتور يلقــي بالــدول اإلســالمية مــرة أخــرى‬ ‫فــي فــخ التبعيــة الثقافيــة والسياســية واالقتصــادية ويمكــن أن تكــون‬ ‫بداية لنفـوذ عناصـر وتيّـار غيـر آمـن بـين الثـوار مـا يـؤدي إلـى تهمـيش‬ ‫العناصــر والتيــارات األصــلية فــي الثــورة وهــذا إن دلّ علــى شــيء فإنــه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يدلّ على عو دة القـوى الغربيـة لتبـث نمـاذج جديـدة وبديلـة مـن الغـرب‬ ‫والبعيــدة كــل البعــد عــن مبــادئ الثــورة علــى أرض الواقــع وفــي النهايــة‬ ‫تمكّنهم من السيطرة على األوضاع‪.‬‬ ‫‪ -1‬انتشــار الفوضــى والحــروب األهليــة فــي الممالــك اإلســالمية‬ ‫علــى يــد القــوى الســلطوية‪ :‬إذا لــم تأخــذ االســتيراتيجيات والتكتيكــات‬ ‫المــذكورة طريقهــا إلــى النجــاح‪ ،‬فإنــه مــن المؤكــد‪ -‬كمــا أثبتــت التجربــة‪-‬‬ ‫أن العــدو يلجــأ فــي مثــل هــذه الحالــة إلــى طــرق مختلفــة كبــث الفوضــى‬ ‫واإلرهــاب وإشــعال فتيــل الحــروب األهليــة والنعــرات الطائفيــة بــين‬ ‫أتبــاع الــديانات المختلفــة والقوميــات المتعــددة بــين القبائــل واألحــزاب‬ ‫والشــعوب والحوكــات المتجــاورة‪ .‬ويجعــل العــدو هــذا المخطــط فــي‬ ‫‪196‬‬

‫جدول أعماله‪.‬‬


‫‪ -4‬ممارســة الضــغط علــى األمــة اإلســالمية عبــر الحظــر االقتصــادي‬ ‫وتجميد األموال الوطنية وما شلبه ذلك‪.‬‬ ‫‪ -1‬الغــزو الثقــافي والحــرب اإلعالميــة المتراميــة األطــراف لتشــويه‬ ‫أسس المعتقدات الدينية والرؤية اإلسالمية‪.‬‬ ‫إن غايـــة العـــدومن كـــل هـــذه المخططـــات إجهـــاد الشـــعب والثـــوار ‪( .‬‬ ‫تصريحات القائد في أول اجتماع للصحوة اإلسالمية ‪)1364/9/29‬‬ ‫ولهــذا نــرى الغــرب والــدول الغربيــة تخــالف الصــحوة اإلســالمية بكــل مــا‬ ‫تملكــه مــن إمكانيــات وآليــات تفعيــل سياســية كانــت أم اقتصــادية أو عســكرية‬ ‫أو إعالميــة‪ ( .‬تصــريحات قائــد الثــورة فــي لقائــه مــع المســؤولين فــي النظــام‬ ‫والفئات المختلفة من المجتمع ‪)1384/9/11‬‬ ‫وأشــار قائــد الثــورة اإلســالمية إلــى طــرق عــالج هــذه األضــرار والمخــاطر‬ ‫المحدقة وهي‪:‬‬ ‫اهلل تعــالى وحســن الظــن بــالوعود المؤكــدة حــول النصــرة اإللهيــة المــذكورة‬ ‫في القرآن حتى يمكن التغلّب على المصاعب‪.‬‬ ‫‪ -1‬التحلـــي بـــالعلم والعـــزم واإلرادة‪ :‬إن اإلنجـــاز الـــذي أدّتـــه الشـــعوب‬ ‫اإلســالمية هــو إنجــاز عظــيم ومصــيري بامتيــاز والبــد مــن تحمــل الصــعوبات‬ ‫مــن أجــل ذلــك اإلنجــاز‪ .‬يقــول أميــر المــؤمنين علــي (ع) ‪ « :‬فــإنَّ اهللَ لــم‬ ‫ن ا ُألمَـ ِم‬ ‫جبُـ ْر َعظْـ َم أحـ ٍد مِـ َ‬ ‫ل ورخـا ٍء ولـم َي ْ‬ ‫ط إ ّال بعـ َد َتمْهيـ ٍ‬ ‫يَقصِمْ جبّاري ده ٍر ق ب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -1‬االتكــال علــى الوعــود اإللهيــة‪ :‬إن أول الحلــول يكمــن فــي االتكــال علــى‬

‫إالّ بعــدَ أزلٍ وبــالءٍ وفــي دونِ مــا اســتَقْبَلْتُم مــن عَتْــبٍ ومــا اســتدْبَرْتُم مــن‬ ‫خَطْبٍ مُعْتَبَر»‪.‬‬ ‫‪197‬‬


‫‪ -4‬تســـجيل حضـــور دائـــم وفعـــال فـــي ســـاحة القتـــال‪ :‬إن النقطـــة المهمـــة‬ ‫واألساســية هــي أن تكونــوا دائمــا فــي الســاحة‪ « :‬فــإذا فَرغْـتَ فانْصَــب» وتــذكّروا أن‬ ‫اهلل دائما معكم وهو من يعينكم‪ « :‬وإلى ربِّكَ فارْغَبْ »‪.‬‬ ‫‪ -1‬عــدم االفــراط فــي االغتــرار والفــرح باالنتصــار‪ :‬ال ينبغــي أن تســبب‬ ‫االنتصــارات االغتــرار مــا يــؤدي ذلــك إلــى الرقــاد‪« .‬إذا جــاءَ نص ـرُ اهللِ والفــتح‬ ‫ورأي ـتَ النــاسَ يــدخلونَ فــي دي ـنِ اهللِ أفواج ـاً فس ـبّحْ بحم ـدِ ربّ ـكَ واســتغْفره‬ ‫إنّه كانَ توّابا»‪ .‬وهذا في الواقع هو الداعم الحقيقي للأمة المسلمة‪.‬‬ ‫‪ -5‬مراجعـــة مســـتمرة لمبـــادئ الثـــورة وحركـــة الصـــحوة‪ :‬ينبغـــي تنقـــيح‬ ‫الشــعارات واألســس وتطبيقهــا مــع مبــادئ اإلســالم‪ ،‬فــإن االســتقالل والحريــة‬ ‫والعدالــة وعــدم االرضــاخ للاســتبداد واالســتعمار ونبــذ التمييــز العنصــري‬ ‫والـديني ونبــذ الصــهيونية كلهـا مفــاهيم تعـدّ مـن أركــان النهضــات والحركــات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التي جرت في الدول اإلسالمية وجمعها منبثقة عن اإلسالم‪.‬‬

‫‪198‬‬

‫‪ -0‬تجنّـــب الخالفـــات الدينيـــة والمذهبيـــة والقوميـــة والطائفيـــة‬ ‫والقبليّــة والحدوديــة‪ .‬يجــب االعتــراف بــالفروق والتباينــات الموجــودة‬ ‫وإدارتهــا بشــكل جيّــد‪ .‬وإيجــاد التفــاهم بــين المــذاهب اإلســالمية هــو‬ ‫مفتــاح النجــاة‪ ( .‬تصــريحات قائــد الثــورة فــي أول اجتمــاع للصــحوة‬ ‫اإلسالمية ‪)1364/9/29‬‬


‫االستنتاج ‪:‬‬ ‫إن اإلنســان ذو بعــد إلهــي وإنســاني ولــه ميــول إيجابيــة وكمــال روحــي يصــل‬ ‫إليــه عبــر تربيــة الــنفس والمجاهــدة والمراقبــة والمحاســبة وإنــه مصــداق هــذه‬ ‫اآليــة‪« :‬إنّــي جاعلُ ـكَ فــي األرضِ خليفــةً» ‪ .‬وهــذا البعــد الروحــي يشــمل جميــع‬ ‫النــاس علــى حــد ســواء‪ .‬وقــد أخــذ اهلل ســبحانه وتعــالى مــن اإلنســان ذلــك العهــد‬ ‫األبدي المعـروف « ألسـتُ بـربِّكُم »وهـذا الخطـاب يشـمل جميـع بنـي البشـر مـن‬ ‫ذكــر وأنثــى‪ .‬وعنــد الحــديث عــن الفضــائل والرذائــل يــأتي الحــديث للجيــع وال‬ ‫يقبــل التمييــز بــين الجنســين‪ « .‬مــن عمــل صــالحاً مــن ذكـرٍ أو أنثــى وهــو مــؤمنٌ‬ ‫لنُحيينّـــه حيـــاةً طيّبـ ـةً»‪ .‬إن البحـــث فـــي تـــاريخ الحيـــاة اإلنســـانية والقـــوانين‬ ‫الموضــوعة مــن قبــل الشــرائع الســماوية فيمــا يخــص الجان ـب االجتمــاعي يب ـيّن‬ ‫لنــا أن األســرة هــي الحجــر األســاس فــي تكــوين هويــة المجتمــع وأي حركــة‬ ‫توظف في تضعبف األسرة أو تغييرها تضرّ بمسار اإلنسانية األصيل‪.‬‬ ‫عــن آليــة للتطــور والتنميــة بــل ركنــه األســاس‪ .‬وال يمكــن ألي آليــة أن تصــل إلــى‬ ‫نتيجــة مطلوبــة فــي تحقيــق التطــور إال بعــد إيجــاد تطــور فــي الحــس اإلنســاني‬ ‫والفطــري بوجــود المــرأة وبعبــارة أخــرى أن تجــد المــرأة مكانتهــا الطبيعيـــة‬ ‫واإلنســانية وتوظّــف إمكانياتهــا فــي ســبيل تحقيــق مصــالح المجتمــع وعلينــا أن‬ ‫نتــذكر أن الثبــاتفي الشخصــية والطمأنيــة واألمــل بالمســتقبل ال يمــنح للمــرأة‬ ‫تلــك المقــدرة فحســب بــل للمجتمــع كلــه‪ ،‬مــا يــوفر األرضــية اللازمــة للســير فــي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وهنــا إذا مــا آمنّــا بقطبيّــة المــرأة فــي األســرة‪ ،‬فســندرك أن المــرأة هــي عبــارة‬

‫الطريق الصحيح‪.‬‬ ‫وهنــا البــد أن نشــير إلــى الظلــم الــذي مارســه المســتكبرون فــي العــالم بحــق‬ ‫اإلنســان عمومــا والمــرأة خصوصــا حيــث ســجل علــى صــفحات التــاريخ المليئــة‬ ‫بــالحوادث كوصــمة عــار ونقطــة ســوداء ولــن يمحــى ذلــك مــن أذهــان البشــر‪.‬‬

‫‪199‬‬


‫والمالحــظ أن المــرأة كانــت أكثــر عرضــة للــأذى واالعتــداء والظلــم واإلجحــاف‬ ‫واكثــر حرمانــا بــين األثريــاء والفقــراء والمحتــاجين علــى حــد ســواء وهــي حقــا‬ ‫حرمت من حقوقها الطبيعية واإللهية كإنسان‪.‬‬ ‫إن الطريقــة التــي انتهجهــا اإلمــام الخمينــي الراحــل فــي إعــادة النظــر حــول المــرأة‬ ‫المســلمة‪ ،‬هــي إعــادة شخصــيتها وهويّتهــا وإعطــاء دورهــا الحقيقــي‪ .‬يقــول اإلمــام فــي‬ ‫هــذا الصــدد‪ :‬إن فــي النظــام اإلســالمي بإمكــان المــرأة أن تســجل حضــورا فعــاال إلــى‬ ‫جانب الرجـل فـي بنـاء المجتمـع اإلسـالمي ولكـن لـيس كسـلعة ال يحـق لهـا وال للرجـل‬ ‫أن ينظر إليها بهذه النظرة الدونية‪( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،4‬ص ‪)414‬‬ ‫قــد ســمح اإلمــام بأقوالــه وســيرته العمليــة بــدخول المــرأة الســاحة السياســية‬ ‫ممــا يحــق لهــا التصــويت وأن تكــون مرشــحة وتنتخــب كنائبــة ويكــون لهــا‬ ‫مناصــب ومســؤوليات مهمــة فــي الــبالد إلــى جانــب تشــجيعها لكســب العلــوم‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والمــدارج العلميــة العليــا‪ ،‬كمــا يحــق لهــا الــدخول فــي ســاحات الفــن واألدب‬ ‫والشــعر وكثيــر مــن الفنــون التشــكيلية والحديثــة فــي إطــار خلــق قــيم إســالمية‬ ‫وإنسانية‪ ،‬فجميعها مـن جملـة األمـور التـي أكـد عليهـا اإلمـام الخمينـي لتثبيـت مـا‬ ‫هــو إيجــابي وجيّــد الرتقــاء مكانــة المــرأة اإليرانيــة المســلمة‪ .‬يقــول اإلمــام‬ ‫الخمينــي‪ :‬إن الشــعب الــذي تتصــدره إمــرأة لســوق األهــداف اإلســالمية هــو شــعب‬ ‫ال يقبل الهزيمة ولن يتضرر أبدا‪ ( .‬صحيفة اإلمام‪ ،‬ج ‪ ،13‬ص ‪)128‬‬ ‫بنــاء علــى هــذا‪ ،‬فــإن اإلمــام الخمينــي اعتبــر فــي رؤيتــه الخاصــة أن المــرأة‬ ‫عنصــر فعــال لــدفع النهضــات والحركــات التحرريــة اإلســالمية إلــى األمــام‪ ،‬ودافــع‬ ‫عــن المــرأة كعنصــر فعــال ونشــط فــي المجتمــع اإلســالمي وتوجيــه ســائر الفئــات‬ ‫فــي المجتمــع‪ .‬وقــد دعــا اإلمــام لــيس النســاء فــي إيــران فحســب وإنمــا جميــع‬ ‫‪211‬‬

‫النساء في العـالم اإلسـالمي إلـى حركـة الصـحوة اإلسـالمية مـا نشـاهد هـذا التحـرك‬ ‫اليــوم فــي كثيــر مــن الممالــك اإلســالمية‪ .‬وكمــا يقــول قائــد الثــورة اإلســالمية إن‬


‫الصــحوة اإلســالمية عبــارة عــن حالــة انبعــاث ووعــي فــي األمــةم اإلســالمية الــذي تحــول‬ ‫اليـوم إلــى تطـوّر عظــيم بــين شــعوب هــذه المنطقــة وأوجــد نهضــات وثــورات لــم تكــن‬ ‫فــي حســبان األعــداء مــن الشــياطين المســيطرين علــى الســاحة اإلقليميــة والدوليــة‪ ،‬إنهــا‬ ‫حركـــات عظيمـــة حطّمـــت حصـــار االســـتبداد واالســـتكبار والقـــوى المحافظـــة‪.‬‬ ‫(تصريحات القائد في أول اجتماع للصحوة اإلسالمية ‪)1364/49/29‬‬ ‫إذن الهـــدف المنشـــود يكمـــن فـــي تكـــوين أمـــة إســـالمية متحـــدة وإنشـــاء‬ ‫حضـــارة إســـالمية جديـــدة منبثقـــة مـــن األســـس الدينيـــة والعقليـــة والعلميـــة‬ ‫واألخالقيـــة‪ .‬إن تشـــكيل جبهـــة متحـــدة فـــي الممالـــك اإلســـالمية ضـــد الـــدول‬ ‫المســتكبرة مــن خــالل تقويــة التقــارب اإليــديولوجي وتعزيــز التضــامن الــداخلي‬ ‫بالتعــاون والتنســيق بــين دول إســالمية لهــا أهــداف وتطلعــات مشــتركة‪ ،‬بإمكانهــا‬ ‫أن تــؤدي إلــى اتحــاد ثابــت ومســتقر علــى مســتوى العــالم اإلســالمي ومــن هــذا‬ ‫المنطلق يتحقق تشكيل منظماتدولية فارغة من سيطرة القوى الكبرى‪.‬‬ ‫لمعــاداة اإلمبرياليــة ولتحقيــق ذلــك التعــاون يوصــي اإلمــام بــأن األمــة اإلســالمية‬ ‫عليهــا أالّ تشــعر بالضــعف وأالّ تخشــى القــوى العظمــى‪ ،‬بــل عليهــا أن تعــزز روح‬ ‫القــوة والقــدرة فــي نفسـها عبــر التواصــل واالتصــال بالمصــدر اإللهــي لتــتمكّن مــن‬ ‫محاربة اإلمبرياليين حتى قطع العالقات معها‪.‬‬ ‫وستتشــكلفي النهايــة أمــة واحــدة فــي العالمبــإذن اهلل تعــالى وستســعى فــي‬ ‫إرساء قواعد العـدل وسـيادة السـالم عالميـا‪ .‬وفـي مثـل هـذه الحالـة ال تـرى إزالـة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يعتبــر اإلمــام الخمينــي التعــاون ووحــدة الممالــك اإلســالمية ضــرورة ملحــة‬

‫التمييــز الطبقــي فــي المجتمــع ال ـداخلي فحســب بــل حتــى علــى الصــعيد الــدولي‬ ‫نشــاهد القضــاء علــى روح التفــوق لــدى القــوى الســلطوية وغلبــة إرادة األمــة‬ ‫الواحدة في اتخاذ القرارات وتقرير مصيرنا بأنفسنا‪.‬‬

‫‪211‬‬


‫فــي الختــام علينــا أالّ نتجاهــل التح ـدّيات التــي تحــدق بنــا مــن كــل صــوب‬ ‫وحــدب فــي القــرن الواحــد والعشــرينعلى كافــة األصــعدة السياســية واالقتصــادية‬ ‫واالجتماعيــة والتــي تضــر بحركــة الصــحوة اإلســالمية‪ ،‬علينــا أال ننســى موضــوع‬ ‫القطـــب األحـــادي فـــي العـــالم والهيمنـــة الثقافيـــة واإلعـــالم والقـــرة العالميـــة‬ ‫والشــعارات الخالبــة يتســتر العــدو خلفهــا حتــى يوظــف نهضــة الصــحوة وفــق‬ ‫رغباتــه ومصــالحه‪ .‬ومــن هنــا يمكــن القــول إنّقــراءة المبــادئ والقــيم اإلســالمية‬ ‫ونبــذ الفرقــة والــوعي والمجاهــدة المســتمرة تفــوق جميــع المشــاكل وتزيــل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫العوائق وتؤتي ثمارها على شكل هذه النهضة‪.‬‬

‫‪212‬‬


‫المصادر ‪:‬‬ ‫‪ -1‬القرآن الكريم‬ ‫‪ -1‬اإلمام الخميني (‪ ،)1684 -1393‬البحث عن الصراط في كالم اإلمام‪ ،‬ط‬ ‫‪ ، 2‬طهران‪ ،‬مؤسسة أمير كبير‬ ‫‪ -4‬اإلمام الخميني (‪ ،)2449 -1385‬صحيفة اإلمام‪ ،‬مؤسسة وضع ونشر آثار‬ ‫اإلمام الخميني (ره)‬ ‫‪ -1‬آية اهلل العظمى االمام سيد علي الخامنئي‪،‬بيانات‪www.leader.ir ،‬‬ ‫‪ -5‬أبو علم‪ ،‬توفيق (‪ ،)1616 -1358‬فاطمة الزهراء (س)‪ ،‬مترجم علي أكبر‬ ‫صادقي‪ ،‬طهران‪ ،‬مؤسسة أمير كبير‬ ‫‪ -0‬أميني‪ ،)1684 -1393( ،‬زهراء سالم اهلل عليها‪ ،‬باهتمام حبيب جايي‬ ‫جيان‪ ،‬طهران‪ ،‬مؤسسة أمير كبير‬ ‫‪ -6‬جواد أملي‪ ،‬عبد اهلل (‪ ،)2444 -1383‬المرأة في مرآة المجد والجمال‪ ،‬ط‬ ‫‪ -9‬شريعتي‪ ،‬علي (‪ ،)1669 -1315‬المرأة (مجموعة آثار) ‪ ،‬طهران‪ ،‬مؤسسة بخش‬ ‫‪ -8‬شهيدي‪ ،‬سيد جعفر (‪ ،)1669 -1315‬حياة فاطمة الزهراء (س)‪ ،‬طهران‪،‬‬ ‫مكتب نشر الثقافة اإلسالمية‬ ‫‪ -10‬المجلسي (‪ ،)1683‬بحار األنوار‪ ،‬بيروت‪ ،‬مؤسسة الوفاء‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ ،6‬مؤسسة أسراء‬

‫‪213‬‬


‫المشاركة السياسية للمرأة المسلمة ‪ :‬بشری البصيرة‬ ‫( دراسة المبادئ الفقهية لمشاركة المرأة المسلمة )‬ ‫!‬

‫!‬

‫الملخّص‬

‫مريم آقايي بجستاني‬ ‫محمد روحاني مقدم‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫إنّ موضوع المشاركة السياسية االجتماعية للمرأة من جملة القضايا التي لها‬ ‫أهمية كبيرة في الدراسة والبحث ‪ .‬لقد عرضت المرأة باعتبارها نصف المجتمع‬ ‫الفاعل دورها المؤثّر إلى العالم في جميع األحداث السياسية واالجتماعية خاصة‬ ‫الصحوة اإلسالمية ‪ .‬ومع أنّ الحديث عن حقوق المرأة جری في طيّات األبحاث‬ ‫الفقهية المختلفة مثل حقوق األسرة ‪ ،‬الشهادة والديات والقصاص إلّا أنّ موضوع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مشاركة المرأة السياسية لم تنفرد في الكتب الفقهية للشيعة والسنة بباب مستقلّ بل‬

‫‪214‬‬

‫وردت بشأنه إشارات في أبواب القضاء واالجتهاد والتقليدفحسب ‪.‬‬ ‫وفي هذا المقال إذ نعرض أدلّة الموافقين والمعارضين لفكرة حضور المرأة‬ ‫السياسي في المجتمع نرمي إلى تبيين نظرية صحيحة في هذا المجال باالستناد إلى‬ ‫سير نساء التاريخ اإلسالمي البارزات ‪.‬‬ ‫الكلمات الرئيسة ‪ :‬حقوق المرأة ‪ ،‬المشاركة السياسية ‪ ،‬الحضور السياسي ‪.‬‬

‫‪1‬أستاذة مساعدة بجامعة آزاد اإلسالمية ‪ -‬سمنان‬ ‫‪2‬أستاذ مساعد بجامعة آزاد اإلسالمية ‪-‬سمنان‬


‫المقدمة‬ ‫إنّ مظلومية المرأة وحرمانها من حقوقها اإلنسانية كانت رائجة في أغلب األقوام‬ ‫واألمم عبر التاريخ واليوم أيضاً مازلنا نشاهد شكالً جديداً من مظلومية هذا النصف‬ ‫الفاعل من هيكل المجتمع ‪ .‬فإذا كان تضييع حقوق المرأة في الماضي قد تجلّى في‬ ‫إبعادها عن بعدها اإلنساني فإنّ إبعادها اليوم عن بعدها النسوي واألنثوي يمثّل دليالً‬ ‫واضحاً على تضييع حقوقها وإنكارها ‪.‬‬ ‫ومن الناحية السوسيولوجية كانت األغلبية من المجتمعات المعروفة طيلة‬ ‫التاريخ تحت سلطة الرجل وسيطرته ‪ .‬فهو الذي كان يقوم بتوزيع األدوار والمهام‬ ‫وسنّ المقررات والقوانين والتكفّل باإلدارة السياسية واالقتصادية للمجتمعات ‪.‬‬ ‫والمواصفات والخصائص الجسمية والروحية للمرأة كانت تقتضي للمرأة في‬ ‫العالم القديم أدوراً محدودة وخاصة وذلک بالنظر إلى ظروفها الخاصة وكانت مكانة‬ ‫المرأة االجتماعية يتمّ تحديدها من خالل هذه األدوار المفروضة نفسها ‪.‬‬ ‫اإلدارةعلى مستوی األسرة والقبيلة وفي إطار أعلى من ذلک في إدارة شؤون البالد‬ ‫المترامية األطراف ‪.‬ونحن نجد نماذج من هؤالء النسوة في القرآن الكريم ‪.‬فقد‬ ‫يخبرنا القرآن بامرأة اشتهرت في التاريخ ب«بلقيس» التي كانت تملک منصب‬ ‫الملكة في أرض سبأ ‪.‬‬

‫(‪)9‬‬

‫وقد وردت في القرآن الكريم قصة الرسائل التي كانت‬

‫تتبادل بين سليمان النبيّ وهذه المرأة وحكاية اعتناقها للإسالم في نهاية المطاف ‪.‬‬ ‫بيد أنّ هذه النماذج تُعتبر استثنائية في كلّ تاريخ البشرية ‪ .‬وإنّ ما نلمحها بشكل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وفي الوقت نفسه لدی التاريخ نماذج من نساء استطعن أن يبرزن قدرتهنّ على‬

‫ثابت هو أنّ المرأة كانت محكومة بظروف ومقررات وقوانين وتقاليد وطقوس‬ ‫كانت توضع بهدف توفير مصالح الرجل ‪ .‬ونظرة إلى التاريخ االجتماعي ألمم قديمة‬ ‫مثل إيران ‪ ،‬الهند ‪ ،‬الصين ‪ ،‬اليونان ومصر تبيّن لنا أنّ جنس المرأة كانت إما ال‬ ‫تُحسب في عداد اإلنسان أو كانت في أغلب األحيان يُنظر إليها كأداة ‪.‬‬

‫‪215‬‬


‫ويمكننا القوس بضرس قاطع إنّ اإلسالم قد خطى أكبر الخطوات في سبيل‬ ‫إحياء شخصية المرأة وإعادتها إلى مكانتها اإلنسانية اللائقة وأعلن بصراحة ما بعدها‬ ‫صراحة أنّ للمرأة حقوقاً متساوية مع الرجل ‪.‬‬

‫(‪)8‬‬

‫وقبل تقديم النظريات من المناسب أن نقدّم تعريفاً عن المشاركة السياسية‬ ‫واالجتماعية ‪.‬‬ ‫« باإلمكان تعريف المشاركة السياسية بأنّها بمثابة مجموعة من األنشطة‬ ‫واألعمال التي يهدف « المواطن الخاص » من خاللها إلى البحث عن نفوذ أو دعم‬ ‫حكومة أو سياسة خاصة »‪.‬‬

‫(‪)5‬‬

‫وبقليل من التغيير يمكننا تعميم التعريف الوارد أعاله عن المشاركة السياسية‬ ‫إلى المشاركة االجتماعية أيضاً ‪ .‬وهذا التغيير هو أنّ في المشاركة االجتماعية‬ ‫بمعناها الخاصّ ‪ ،‬ال يرمي المواطن إلى نيل نفوذ أو حماية قدرة سياسية بل يتطرّق‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫إلى المجاالت االجتماعية األخری مثل التعليم والتربية ‪ ،‬الصناعة ‪ ،‬الثقافة و ‪. ...‬‬ ‫تواجه المشاركة السياسية للمرأة في المجتمعات المعاصرة اليوم عوائق مختلفة‬ ‫‪ .‬حيث فشلت المساعي الرامية إلى اعتبار المساواة في الحقوق االجتماعية والفردية‬ ‫بين المرأة والرجل في إحداث تغيير أساسي على المستوی الثقافي واالعتقادي‬ ‫والذهني والواقعي للناس ‪.‬‬

‫وطبعاً يجب التذكير أيضاً أنّ الرؤی المضيّقة لدور المرأة االجتماعي والسياسي لم ولن‬

‫تقتصر على المجتمع اإليراني أو المجتمعات الشرقية والمفكرون الفالسفة والسياسيون ورجال‬ ‫الدين في الغرب أيضاً لم يحملوا تصوراً إيجابياً حيال دورالمرأةاالجتماعيوالسياسي ‪ .‬كان‬

‫«هيغل» يعتبر الفرق بين المرأة والرجل هو الفرق بعينه الذي يوجد بين الحيوان واإلنسان‬ ‫وكان يعتقد أنّه بمجرد أن أخذت المرأة بزمام الحكومة فإنّ الدولة تواجه الخطر ذلک أنّ ما‬

‫‪216‬‬

‫تقوم به المرأة من أفعل ليست بمقتضيات كلّية ( معقولة ) بل تأتي وفق رغبات وعقائد‬ ‫(‪)4‬‬

‫إحساسية وجزئية » ‪.‬‬


‫ويقول جانجاكروسو في كتابه أميل ‪ :‬إنّ البحث في الحقائق االنتزاعية والعقلية‬

‫والمبادئ واألصول والعلوم والمعارف وكلّ ما هو بحاجة إلى التعميم ‪ ،‬خارج عن‬ ‫حدود إدراک المرأة‪ .‬ويجب أن تكون مطالعات المرأة عملية بشكل كامل ‪ .‬ومهمّتها‬

‫هي تنفيذ أصول قد اكتشفها الرجل ‪.‬‬

‫(‪)3‬‬

‫في أوروبا كان العداء حيال الحركة النسوية أكثر حدّة في البلدان الكاثوليكية منها في‬

‫البلدان البروتستانتية‪ .‬وكان يتمّ االستدالل من الناحية الدينية أنّ مشاركة المرأة في الحياة‬

‫العامة والسياسية تؤدّي إلى تضعيف صلتها بالحياة األسرية ‪ .‬وحقّ التصويت السياسي قد‬ ‫عُرف في أغلب البلدان األوروبية عند بداية القرن العشرين ‪(..‬فيبريطانياعام‬

‫‪،9192‬فيأميركا عام ‪،9181‬فيإيطاليا عام ‪،9183‬وفي فرنساعام ‪. )9144‬‬

‫وكانت سويسرا قد أبدت مقاومة شديدة حيال منح حقّ التصويتإلى المرأة أكثر‬

‫من غيرها من البلدان ‪ .‬إلى أن تمّت المصادقة في عام ‪ 9199‬على حقّ‬ ‫التصويتالمرأة في انتخابات الدولة الفدرالية وذلک في انتخابات عامة ‪ .‬ومع ذلک‬ ‫وفي إيران بعد الثورة ‪ ،‬أبدت المرأة في ضوء منهج اإلمام وسيرته ‪ ،‬حساسية‬

‫إيجابية إزاء األبعاد المختلفة للنظام السياسي وأقامت معها عالقة فاعلة ‪ .‬فقد فاقت‬ ‫معلوماتها دور النخب السياسية في المجتمع وحصلت على تصور واضح إزاء‬ ‫مكانتها في النظام السياسي وبهذه الصورة تشكّلت ثقافة المشاركة السياسية بين‬

‫أوساط النساء ‪.‬‬

‫وقد طرح اإلمام الخميني أبعاداً من المشاركة السياسية تحت عنوان الواجب‬

‫وربط بين هذه الحقوق السياسية والواجبات الشرعية ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بقيت بعض الكنتوناتغير معترفة بحقّ المرأة في التصويت في شؤون الواليات ‪.‬‬

‫(‪)2‬‬

‫ومن خالل متابعة سير الفكر الحكومي والسلوک العملي للإمام الخميني سواء‬

‫قبل الثورة وبعدها نصل إلى هذه النتيجة أنّ اإلمام كان مؤمناً وملتزماً من عميق‬

‫عقيدته وصميم فكره بأصل ضلوع اإلنسان في تكوين مسيره ‪.‬‬

‫‪217‬‬


‫نظرة إلی اآلراء والنظریات الموجودة‬

‫يمكن عبر نظرة عامة إيجاز الرؤی واالتجاهات حيال مشاركة المرأة السياسية‬

‫واالجتماعية في ثالث نظريات ‪:‬‬ ‫الف – المنع المطلق‬

‫النظرية األولى تقول إنّ المرأة نظراً إلى خصائصها النفسية والفيزيقية والروحية ‪،‬‬

‫ال يجب أن تشارک في هذه المجاالت ‪ .‬ويمكن تصنيف االستدالالت التي يستند‬

‫إليها أتباع هذه النظرية القائلين بالمنع على النحو التالي ‪:‬‬ ‫اآلیات ‪:‬‬

‫‪ – 9‬آية قيمومية الرجل على المرأة ‪ ﴿ :‬الرجال قوامون على النساء بما فضل اهلل‬

‫بعضهم على بعض وبما انفقوا ﴾‬

‫(‪)2‬‬

‫الذين يستندون إلى هذه اآلية يتجاوزون بدائرة القيمومية إطار األسرة ويصلون‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بها إلى جميع مجاالت الحياة ‪.‬‬

‫(‪)1‬‬

‫‪ – 8‬آية الحلية ‪ ﴿ :‬أومن ينشوا فى الحلية وهو فى الخصام غيرمبين ﴾‬

‫(‪)91‬‬

‫ونوضّح أنّ المرأة تميل إلى الزينة وتغلب عليها األحاسيس والعواطف ‪،‬‬

‫والسياسية تتطلّب العقل والتفكير ‪.‬‬

‫(‪)99‬‬

‫(‪)98‬‬

‫‪ -5‬آية الجلوس في البيت ‪ ﴿ :‬وقرن فى بيوتكن والتبرجن تبرج الجاهلية االولى ﴾‬

‫ويستدلّون أنّ مشاركة المرأة السياسية تنافي جلوسها في البيت وهذه اآلية قد‬

‫أمرت المرأة بالجلوس في البيت ‪.‬‬ ‫الروایات ‪:‬‬

‫لقد تمّ االستدالل في هذا الباب بروايات عديدة نشير إلى بعضها ‪ .‬يمكن إيراد‬

‫هذه األحاديث في أربعة أنواع ‪:‬‬

‫‪ – 9‬أحاديـث تمنـع اإلمـرة علـى يـد النسـاءمثل‪((:‬لن يفلـح قـوم ولـو امـرهم‬

‫‪218‬‬

‫امراه‪ )95()).‬أو((والتولى المراه القضاء والتلى االماره‪ )94()).‬أو حديث ((‪...‬فعند‬


‫ذلک يكون السلطان بمشوره النساء واماره الصبيان‪ )93()).‬و ((اموركم الـى نسـاءكم‬

‫فبطن االرض خير لكم من ظهرها‪).‬‬

‫(‪)92‬‬

‫‪ - 8‬أحاديث تمنع استشارة النساء ‪((: :‬اياكم ومشاوره النساء فان فيهن الضعف‬

‫و الوهن والعجز‪ )99()).‬أو ((واياک ومشاوره النساء فان رايناليافن‪)).‬‬

‫(‪)92‬‬

‫(‪)91‬‬

‫‪ – 5‬أحاديث نقص عقول النساء مثل ‪(( :‬فانهن ضعاف القوی واالنفس والعقول))‬

‫(‪)81‬‬

‫‪ – 4‬أحاديث تمنع طاعة النساء وتدبيرهنّ ‪((: :‬كل امريتدبره امراه فهو ملعون‪)).‬‬ ‫أو ((طاعه المراه ندامه‪)).‬‬

‫(‪)89‬‬

‫اإلجماع‬

‫قيل إنّ هناک إجماعاً بين فقهاء الشيعة والسنة أنّ المرأة ال تستطيع شغل‬

‫مناصب سياسية ‪ ،‬وقد ادُّعي هذا اإلجماع في القضاء الذي يُعتبر جزءاً من الرئاسة‬

‫والوالية أيضاً‪.‬‬

‫(‪)88‬‬

‫سیرة المسلمین‬

‫على أنّ المرأة لم تتولّى مثل هذه المناصب ‪.‬‬ ‫األصل العملی‬

‫الشکّ في جواز مشاركة المرأة السياسية يعادل عدم الجواز ‪ ،‬ألنّ األصل األولى‬

‫هو أن ال والية ألحد على أحد وال دليل في متناول اليد يزيل هذا األصل ‪ ،‬فإذن يبقى‬

‫األصل األولى نفسه ساري المفعول ‪.‬‬

‫(‪)84‬‬

‫الوجوه االستحسانیة‬

‫يقال أحياناً ‪ :‬يُستفاد من مذاق الشريعة أنّ المرأة يجب أن تقعد في البيت وال‬ ‫(‪)83‬‬

‫تتفرّغ ألعمال خارج البيت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لقد ادُّعي أنّ السيرة المستمرة منذ عهد النبيّ (ص) واألئمة األطهار (ع) تقوم‬

‫وأحياناً يعتبرون حجاب المرأة حاجزاً أمام حضورها‬

‫االجتماعي والسياسي ‪ .‬وأحياناً أخری يستدلّون إلى عجزها في الجسم والنفس ‪ .‬ومن‬ ‫(‪)82‬‬

‫الوجوه األخری لزوم خروج المرأة من البيت بعد االستئذان من الرجل ‪.‬‬

‫كما أنّ‬

‫‪219‬‬


‫التمسّک بعدم صالحية المرأة إلمام الجماعة عن طريق األولوية وجه آخر أيضاً ‪ )89(.‬هذه‬

‫الوجوه هي التي يستدلّ بها أصحاب نظرية المنع المطلق ‪.‬‬ ‫ب – الجواز المطلق‬

‫في مقابل النظرية المذكورة أعاله هنالک فريق يعتقد أن ال مانع قط في مشاركة‬

‫المرأة السياسية ‪ .‬ومن المناسب هنا أن نعرض بداية ردّ هذا الفريق على األدلّة‬

‫السابقة ومن ثمّ نقدّم أدلّة الجواز المطلق ‪.‬‬

‫في الردّ على األدلة القرآنية يمكن القول نظراً إلى رأي المفسّرين ونقالً عن آية‬

‫اهلل جوادي اآلملي « أوالً إنّ القيمومية ترتبط بالمرأة مقابل زوجها وليس مقابل‬ ‫الرجل وثانياً هي واجب وليس معياراً للفضيلة وثالثاً كون الرجل قيّماً هو محور‬

‫أصول األسرة » ‪.‬‬

‫وتعميم اآلية ‪ ،‬سيكون خلعها من التعليل وفحوی ذيلها ‪ ،‬ألنّ اآلية قد طرحت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫سببي ﴿ بمافضل اهلل ﴾ و ﴿ بماانفقوا ﴾ ‪.‬‬

‫وبالنسبة إلى اآليتين األخريين قيل إنّ آية الحلية تصف مفاد اعتقاد المجتمع الجاهلي‬

‫‪ ،‬وليس أنّ واقع المرأة وهويتها هي هكذا من المنظار اإللهي ‪.‬‬

‫كذلک إنّ آية الجلوس في البيت تختصّ بنساء النبيّ (ص) وتبدأ اآلية بنداء‬ ‫(‪)82‬‬

‫﴿ يانساءالنبى ﴾ ‪.‬‬

‫وفيما يرتبط بالردّ على األدلة الروائية وبالنسبة إلى الرواية األولى يعتقد الشهيد‬

‫المطهري إذ يصرّح أنّه لم يجد هذه الرواية في المصادر الشيعية‬

‫(‪)81‬‬

‫أنّ ماهية‬

‫الحكومة اليوم تختلف عن الماضي وال يمكن تطبيق هذه الروايات على الحكومات‬

‫المعاصرة ‪.‬‬

‫هنالک فارق بين الحكومات المعاصرة والحكومات الماضية ‪ .‬فالجدارة التي‬

‫نجدها اليوم تختلف عن الماضي ‪ ،‬في الماضي كانت الحكومات استبدادية ‪ .‬أن‬

‫‪211‬‬

‫تعطى زمام الحكم بيد شخص واحد كان يعني أنّه يملک مقدرات الجميع ‪ .‬كما‬

‫يعتبر المطهري أدلة منع الصالحية بأنّها إرشادية ‪.‬‬

‫(‪)51‬‬


‫وقد اختار عدد من علماء ومفكّري أهل السنة هذا التفسير نفسه لمثل هذه‬

‫الروايات ويعتقدون أن ال مانع لحكم المرأة في الحكومات الديمقراطية ‪ ،‬ألنّ المرأة‬ ‫‪59‬‬

‫ركن من أركان الشوری والوالي الحقيقي ‪ ،‬هو مجموعة أركان الشوری ‪.‬‬

‫وعدد آخد يعتقد أنّ هذا الحديث ينافي العقل والنقل ألنّ القرآن الكريم ينقل‬

‫قصة بلقيس وحكومتها وال يوجّه نقداً لها ‪ .‬وأما منافاته للعقل ‪ ،‬ألنّه أينما وصلت‬

‫المرأة إلى الحكم فإنّها قدّمت خدمات قيمة ‪ ،‬من بلقيس التي كانت مصمّمة وقائمة‬

‫على سدّ مأرب وكانت ثمة فواكه في مدن حكومتها لم تجد في كلّ العالم إلى النساء‬

‫األخريات‪.‬‬

‫‪58‬‬

‫وهنالک أجوبة عديدة بالنسبة إلى أدلة االستشارة أيضاً ‪ :‬في بعض هذه‬

‫األحاديث هناک تتمة "إلّا من جرّبت بكمال العقل" وكذلک فقد استشار النبي (ص)‬

‫أم سلمة في صلح الحديبية ورجّح رأيها ‪ .‬أو أنّ في األحاديث المتعلقة باستشارة‬

‫الرجل هنالک تعبير "استشارة الرجل العاقل" وبالنسبة إلى روايات نقص العقل‬ ‫العملي الذي تخرج عنه السياسة بل المقصود هو العقل النظري ‪ .‬كما هنالک‬ ‫احتماالت أخری في معنى هذه الروايات وإن كانت تبدو أنّها ترتبط بالعقل التجربي‬

‫االكتسابي وتتعلّق باألوضاع والظروف التي تعيشها المجتمعات البشرية ‪.‬‬

‫‪55‬‬

‫أما الردّ على القسم الرابع من األحاديث فيكمن في طيّات األقوال السابقة ‪.‬‬

‫وبالنسبة إلى اإلجماع فقد قيل إنّ قضية الرئاسة والحكومة والسيادة لم تطرح في‬

‫فقه اإلمامية لكي يُدّعى اإلجماع على ذلک ‪ .‬وما يمكن أن ندّعي اإلجماع عليه هو‬

‫القضاء الذي لم يطرح فيه شرط الذكورية والرجولية أيضاً إلى قبل الشيخ الطوسي ‪54.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫قُدّمت أجوبة مختلفة مثل أنّها ترتبط بقضية الجهل أو أنّ المراد منها هو العقل‬

‫واألصل العملي أيضاً ال يمكن تطبيقه مع إقامة الدليل ويدّعي هؤالء أنّهم يقيمون‬

‫أدلة واضحة على تأييد آرائهم ‪.‬‬

‫أما مذاق الشريعة فليس أمراً منضبطاً واستنباط رجال الدين والفقهاء من‬ ‫‪53‬‬

‫الشريعة ليس على حدّ سواء ‪.‬‬

‫‪211‬‬


‫كما أنّهم ال يعتبرون حجاب المرأة عائقاً أمام مشاركتها السياسية ‪ .‬هؤالء يعتقدون أنّ‬ ‫‪52‬‬

‫لمشاركة المرأة السياسية وحضورها االجتماعي آداباً أحدها الحجاب ‪.‬‬ ‫واالستدالالت التي یقدّمونها للجواز المطلق عبارة عن ‪:‬‬

‫اآلیات‬

‫قصة ملكة سبأ بلقيس التي وردت في القرآن ولم يرد بشأن طعن وال إنكار ‪،‬‬

‫شاهدة قوية على رؤية القرآن الكريم تجاه المرأة وأنّها إن كانت ذات جدارة‬

‫وصالحية تستطيع أن تتولّى مناصب كبيرة خاصة أنّ القرآن وصفها بالنظر والشوری‬ ‫وكذلک حق الطال وحين وصلتها رسالة سليمان قامت بدراية كاملة بحلّ المشاكل‬

‫ومن ثمّ آمنت ‪.‬‬

‫سیرة المسلمین‬

‫الف ) بیعة النساء ‪ :‬بايعت النساء النبيّ (ص) في مقاطع عدة من التاريخ ذكرها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫القرآن الكريم وخصّصت كتب السيرة والتاريخ قسماً منفصالً للحديث عن النساء‬ ‫المبايعات ‪.‬لقد بايعت نساء األنصار النبيّ (ص) قبل الهجرة في العقبة الثانية وكما‬

‫سجّل التاريخ بيعتهنّ النبيّ (ص) في صلح الحديبية ‪.‬‬

‫ولم يمتنع النبيّ (ص) في كلتي الحالتين عن مبايعة النساء في حين ال مجال‬

‫للشک أنّ امتناعه عن مبايعة النساء لم تكن تواجه ردودأفعال سلبية في ذلک‬ ‫المجتمع اإلسالمي في الجزيرة العربية آنذاک حيث كان مازال يشهد جذور األفكار‬

‫الجاهلية وعدم اكتراث المرأة ‪ .‬أي إنّ األجواء السائدة في ذلک العصر ما كان ليدفع النبيّ‬

‫(ص) إلى القيام بهذا العمل ‪ ،‬مع ذلک كان النبي (ص) نفسه راغباً في ذلک ‪ .‬وبعد رسول‬

‫اهلل (ص) بايعت النساء اإلمام علي (ع) ‪51.‬‬

‫ب ) هجرة النساء ‪ :‬إنّ الهجرة عمل سياسي ‪ ،‬وهي نوع من النضال االجتماعي‬

‫ضدّ الطاغوت واألنظمة والحكومات الظالمة ‪ .‬لقد شاركت المرأة في تاريخ صدر‬

‫‪212‬‬

‫اإلسالم في الهجرة من المكة إلى الحبشة أيضاً ‪،‬كما كانت مشاركة في الهجرة إلى‬ ‫المدينة أيضاً وقد أيّد القرآن الكريم هجرة النساء المؤمنات وأثبتها ‪.‬‬

‫‪41‬‬


‫ج ) سیرة نساء صدر اإلسالم البارزات مثل أمّ سلمة ‪ ،‬الزهراء (س) زينب‬

‫وبعض نساء النبيي (ص) دليل على حضورهنّ الجاد في األنشطة السياسية‬ ‫‪49‬‬

‫واالجتماعية ‪.‬‬

‫ومن جملة النساء اللاتي انخرطن في األنشطة الثقافية في صدر‬

‫اإلسالم ‪ ،‬نشير إلى سودة ‪ ،‬وهي من أتباع اإلمام علي (ع) الحقيقيين ‪ ،‬تقول إنّها في‬

‫عهد حكومة أمير المؤمنين (ع) ذهبت إليه لرفع الشكوی على أحد عماله وكان‬

‫اإلمام يصلّي ‪ .‬وألنّ اإلمام انتبه إلى مجيء سودة أنهى صالته بشكل أسرع وسألها عن‬ ‫حاجتها ‪.‬قالت سودة إنّ عاملک قد ظلمنا وال يقوم بمهامه تجاه الناس بشكل جيد ‪.‬‬

‫لقد ترقرقت الدموع في عينيّ اإلمام ‪ ،‬وتوجّه بطرفه نحو السماء وقال إلهي أنت‬

‫تعلم أنّي لم آمره بالظلم ‪ ،‬ثمّ كتب رسالة فور ذلک وأمره فيها بتصريف األمور لحين‬ ‫مجيء وال آخر مكانه وبعد وصوله يسلّمه مقاليد األمور يتّجه نفسه صوب الكوفه ‪.‬‬

‫لم يختم اإلمام الرسالة وسلّمها لسودة من دون الشكليات لتوصلها إلى الوالي‬

‫المذكور ‪.‬‬

‫نيابة عن مجموعة من الناس في أحد أهمّ الشؤون السياسية أال وهو عزل الوالي‬ ‫وتعيينه واإلمام (ع) لم يعترض عليها قائالً لماذا أنت من يتصدّی لذلک أال يوجد‬

‫رجل يقوم بذلک بدالً منک ‪ ،‬بل يؤيّد ما قامت به سودة وعالوة على ذلک يحمّلها‬

‫مسؤولية أخری أي مسؤولية إيصال رسالة خليفة المسلمين الحق إلى واليه المخطئ في‬

‫حين كان اإلمام يستطيع بسهولة أن يوكل هذه المهمة على عاتق رجل من رجاله ‪.‬‬ ‫القیام بمسؤولیة األمر بالمعروف والنهي عن المنکر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كما نری في هذه القضية ‪ ،‬سودة امرأة كغيرها من النساء المسلمات التي تتدخّل‬

‫لقد أوكلت هذه المسؤولية بصراحة تامة على عاتق الرجال والنساء المسلمين ‪.‬ألنّ اهلل‬

‫تعالى شأنه قد أثبت في اآلية ‪ 99‬من سورة توبة المباركة ‪ ،‬هذا القدر من الوالية على‬

‫الرجالوالنساءالمسلمين تجاه بعضهم البعض أن يقوموا باألمربالمعروفوالنهيعنالمنكر‪.‬‬ ‫﴿ والمؤمنونوالمؤمناتبعضهماولياءبعضيامرونبالمعروفوينهونعنالمنكر ﴾‪.‬‬

‫‪213‬‬


‫ومن الواضح أنّه أحد مصاديقاألمربالمعروفوالنهيعنالمنكر هو الشؤون السياسية‬

‫أي المعروف والمنكر السياسيان ‪ .‬وعليه يستطيع كلّ رجل مسلم وامرأة مسلمة أن‬

‫يأمر أخاه المسلم وأخته المسلمة بالمعروف السياسي وينهاه أو ينهاها عن المنكر‬ ‫السياسي ‪ .‬وال حاجة للقول إنّ تشخيص المعروف والمنكر في القضايا‬

‫السياسيةكغيرهمنالقضايااألخری يجب أن يتمّ وفق الموازين اإلسالمية‪.‬‬ ‫ج – نظریة تفضیل‬

‫البعض ال يری منصب الحكم جديراً للمرأة ولكن ال يرون مانعاً من تصدّيها‬

‫للمناصب والمجاالت األخری ‪ .‬صرّح بذلک اإلخوان المسلمون ‪ 48.‬هنا يوجد‬

‫نقاش وهو هل تُعتبر رئاسة الحكومة من مصاديق الحكم وهل تستطيع المرأة القيام‬

‫بها أو ال ؟‬

‫هكذا هي الحال في دستور الجمهورية اإلسالمية اإليرانية (‪ ،)44‬وإن كانت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫هنالک نقاشات في تفسير لفظة الرجال في المادة ال‪ 993‬من الدستور ‪.‬‬

‫‪214‬‬

‫واستدالل هذا الفريق هو مزيج من أدلّة الفريق األول والثاني ‪.‬‬

‫الذين يقولون بعدم جواز تصدّي المرأة للوالية والقيادة في المجتمع يستندون‬

‫إلى أدلّة متعددة قد سبقت اإلشارة إليها في تقديم النظرية األولى ‪.‬‬


‫االستنتاج‬ ‫هي أنّنا لم نجد دليالً في كالم أتباع والية وقيادة المرأة على إثبات هذا االدعاء‬ ‫ومن جهة أخری أقام معارضوا هذه النظرية أدلّة متعددة إلثبات مطلوبهم وردّوا على‬ ‫اإلشكاالت الواردة بشأنها ‪ .‬وبناءً على ذلک يمكن القول إنّه وفق المنظار اإلسالمي ‪،‬‬ ‫ال تستطيع المرأة القيام بمقام الوالية وقيادة المجتمع فحسب ولكن ال مانع شرعياً‬ ‫من حضورها الفاعل والمؤثّر في سائر المجاالت السياسية واالجتماعية والدليل على‬ ‫ذلک سيرة النساء المسلمات بين يديّ المعصومين وأنشطتهنّ االجتماعية المفيدة‬ ‫وأحياناً السياسية التي لم تلق منعاً من قبل المعصوم عليه السالم ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫‪215‬‬


‫المصادر و الهوامش‬ ‫‪ -1‬النمل‪ 81 ،‬إلى ‪82‬‬ ‫‪ -1‬البقره؛ ‪882‬‬ ‫‪ -4‬فيرحي داود‪،‬فصلنامه علوم سياسى ( فصلية العلوم السياسية )‪ ،‬السنة األولى‬ ‫‪ ،‬العدد األول‪ ،‬ص ‪ 44‬به نقل از اطالعات سياسى اقتصادی ( نقالً عن‬ ‫المعلومات السياسية االقتصادية)‪ ،‬السنة الحادية عشرة‪ ،‬العدد ‪ 91‬و ‪ ،1‬ص‬ ‫‪).999 994‬‬ ‫‪ -3‬بشيرية حسين‪ ،‬جامعهشناسى سياسى ( علم االجتماع السياسي )‪ ،‬ص ‪819‬‬ ‫‪ -1‬المصدر نفسه ؛ ‪819‬‬ ‫‪ -7‬المصدرنفسه‬ ‫‪ -6‬كاظميالسيدعلي أصغر‪،‬بحراننوگراييوفرهنگسياسيدرايرانمعاصر ( أزمة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحداثة والثقافة السياسية في إيران المعاصرة )‪،‬طهران‪،‬قومس‪،‬الطبعة األولى‬ ‫‪،9592‬ص ‪913‬‬ ‫‪ -9‬النساء‪54،‬‬ ‫‪ -8‬زنبرسريرقدرت ( المرأة على سرير القدرة )‪ ,‬محمودطلوعي‪ ,‬الطبعة الثانية‪:‬‬ ‫منشوراتاسبک‪519 ,9591 ,‬ص‪ ,‬فارسي‬ ‫‪ -10‬الزخرف‪9،‬‬ ‫‪ -11‬زنوپيامآوری ( المرأة والدور الرسالي)‪ ,‬مرتضيفهيمكرماني‪ ,‬الطبعةاألولى‪:‬‬ ‫دفترنشرفرهنگاسالمى ( مكتب نشر الثقافة اإلسالمية )‪ ,‬طهران‪,9599 ,‬‬ ‫‪845‬ص‪ ,‬فارسي‬ ‫‪ -11‬األحزاب‪55،‬‬ ‫‪216‬‬

‫‪ -14‬مستندالشّيعة ‪،‬ج ‪،8‬كتابالقضاء‪391 ،‬‬


‫‪ -13‬الحضارةاإلسالمية‪ ,‬احمدالكبيسي‪ ,‬موسسة آاللبيت‪ ,‬عمان‪ 9419 ,‬ق‬ ‫‪ ,999122‬ج‪ ,8‬ص‪9922‬‬ ‫‪ -11‬نهجالبالغة‪،‬الحكمة ‪918‬‬ ‫‪ -17‬إبن شعبة‪،‬حسن بن علي‪ .‬تحف العقول؛‪53‬‬ ‫‪ -16‬وسائل الشيعة‪،‬ج ‪،81‬ص ‪928‬‬ ‫‪ -19‬نهج البالغة‪ ،‬الرسالة ‪59‬‬ ‫‪ -18‬الكليني فروع الكافي‪51 ،‬‬ ‫‪ -10‬المجلسي‪،‬محمدباقر‪ .‬بحاراألنوار‪882 ،911 ،‬‬ ‫‪ -11‬الكلينى‪،‬الكافي‪،‬ج‪،3‬ص ‪399‬‬ ‫‪ -11‬الحقوق األساسية للمرأة في اإلسالم‪ ,‬عبدالحميد االنصاری‪ ,‬حوليه كليه‬ ‫الشريعه والدراسات االسالميه‪ ,‬ش‪9128 ,8‬م‪ ,‬ص‪815‬‬ ‫‪ -14‬حكم الشريعه االسالميه فى اشتراک المراه فى االنتخابات البرلمانية‪ ,‬لجنه‬ ‫ص‪594‬‬ ‫‪ -13‬حكم الشريعه االسالميه فى اشتراک المراه فى انتخابات البرلمان‪ ,‬مجله‬ ‫رساله االسالم‪ ,‬السنة الرابعة عدد‪9592 ,5‬ق‪ ,‬ص‪594‬‬ ‫‪ -11‬زن وانتخابات درايران ( المرأة واالنتخابات في إيران )‪ ,‬فاطمه سيام ‪,‬‬ ‫آينده‪ ,‬السنة الثالثة عدد‪,9584 ,91‬ص ‪392‬‬ ‫‪ -17‬زن وسياست ( المرأة والسياسة )‪ ,‬شهيدمرتضى مطهری‪ ,‬پيام زن ( رسالة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الفتوی بالجامع االزهر‪ ,‬مجله رساله االزهر‪ ,‬السنة الرابعة‪ ,‬عدد‪ 9599 ,5‬ق‪,‬‬

‫المرأة )‪ ,‬السنة االولى‪ ,9599‬ش‪ ,8‬ص‪ 99‬ش‪ ,5‬ص‪91‬‬ ‫‪ -16‬زن برمسند حكومت ( المرأة على مسند الحكم )‪ ,‬جوادمحدثى‪ ,‬پيام زن‪,‬‬ ‫السنة االولى ‪ ,‬ش‪ ,91‬ص‪88‬‬

‫‪217‬‬


‫‪ -19‬شرعيه قياده المراه للحكم فى الدول االسالميه‪ ,‬محمد رفيع عثمانى‪ ,‬مجله‬ ‫البحث االسالمى‪ ,‬العدد ‪ ,54‬ش‪8‬‬ ‫‪ -18‬ليس للمراه شرعا ان تمارس السياسه‪ ,‬مجله االزهر‪ ,‬العدد ‪ 83‬جزء ‪4‬‬ ‫‪ -40‬المراه المصريه الرشيده وحق االنتخاب‪ ,‬ابوالوفا المرغى‪ ,‬مجله االزهر‪,‬‬ ‫مجله العدد ‪89‬جزء‬ ‫‪ -41‬المرأة واالمامه‪ ,‬نادرهشنن‪ ,‬مجله المسلمون‪ ,‬ش‪9524 ,8‬ق‪ ,‬ص‪954‬‬ ‫‪ -41‬الموقف من مشاركه المراه فى االنتخاب والترشيح وتولى المناصب العامه‪,‬‬ ‫مجله النور‪ ,‬العدد ‪ ,4‬ش‪,41‬‬ ‫‪ -44‬محمد تقى جعفری‪ ,‬ترجمه وتفسيرنهج البالغه‪ ,‬ج‪ ,9‬ص ‪819‬‬ ‫‪ -43‬اهليه المراه لتولى السلطه‪ ,‬ص‪989‬‬ ‫‪ -41‬مجلة الحوزه‪ ,‬ش‪ ,4‬ص‪99‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -47‬تحريرالمراه فى عصرالرساله‪ ,‬ج‪ ,5‬ص‪95‬‬ ‫‪ -46‬مجله البحث االسالمى‪ ,‬مجلد ‪ ,54‬ش‪5‬‬ ‫‪ -49‬الممتحنة(‪ )21‬آيه ‪98‬‬ ‫‪ -48‬مجلهءپيام زن ( مجلة رسالة المرأة )‪ ,‬ش‪ ,5‬ص‪95‬‬ ‫‪ -30‬الممتحنة(‪ )21‬آيهء ‪91‬‬ ‫‪ -31‬مجله پيام زن ( مجلة رسالة المرأة )‪ ,‬ش‪ ,5‬ص‪93‬‬ ‫‪ -31‬مجلة النور‪ ,‬ش‪ ,41‬مقالة المراة المسلمةفي المجتمع المسلم ‪ ,‬سال‬ ‫‪9493‬ق‬ ‫‪ -34‬مجلة النور‪ ,‬ش‪41‬‬ ‫‪ -33‬قانون اساسى جمهوری اسالمى ايران (دستور الجمهورية اإلسالمية‬ ‫‪218‬‬

‫اإليرانية)‪ ,‬األصل ‪993‬‬


‫الصحوة اإلسالمية في البحرين‪ :‬عدم استقرار الحكومة‬ ‫والمهام السياسية للمرأة‬ ‫!‬

‫!‬

‫الملخص‬

‫مرجان بديعي ازنداهي‬

‫السیدة راضیة مختاري يوسف آباد‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫موجة التحوالت السياسية التي أطلق عليها « الصحوة اإلسالمية » والتي بدأت منذ بداية العام‬

‫‪8191‬م من تونس في شمال أفريقيا ‪ ،‬شملت في مرحلتها الثالثة البحرين في الخليج الفارسي أيضاً ‪.‬‬

‫إنّ « البحرين » إلى جانب آذربيجان ‪ ،‬اليمن ‪ ،‬العراق وإيران من البلدان التي تشكّل فيها الشيعة أغلبية‬

‫السكان لكنّ األقلية السنية هي التي تمسک بزمام الحكومة في البالد ‪ .‬ومن النقاط التي تميّز تحوالت‬ ‫البحرين من التحوالت األخری التي شهدها سائر البلدان العربية هي الدور الفاعل والمهام المختلفة التي‬ ‫تصدّت لها النساء الشيعيات في تلک التحوالت ‪ .‬وبالرغم من أنّ الحكومة البحرينية ‪ ،‬حاولت في‬ ‫العقود األخيرة إيجاد تغييرات في البناء والنسيج السياسي واالقتصادي واالجتماعي للمجتمع ‪ ،‬إلّا أنّها‬ ‫التحوالت ‪ ،‬أثارت ردة فعل غير إنسانية من قبل الحكومة البحرينية التي تدّعي الديمقراطية والحرية ‪.‬‬ ‫وصدور ردة الفعل هذه التي لم نشهد سابقة لها من قبل الحكومة يطرح هذا السؤال األساسي وهو أنّه‬

‫أوالً كيف تشكّلت األدوار السياسية للمرأة البحرينية وثانياً كيف تؤدّي هذه األدوار إلى عدم استقرار‬

‫الحكومة في البحرين ‪ .‬تعتمد هذه المقالة األسلوب البحثي التحليلي الوصفي ‪.‬‬ ‫المفردات الدليلية‪:‬‬

‫الصحوة اإلسالمية ‪ ،‬البحرين ‪ ،‬عدم استقرار الحكومة ‪ ،‬المهام السياسية للمرأة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لم تفلح في إحداث تغييرات جذرية في هذا المجتمع ‪ .‬والمشاركة الفاعلة للمرأة البحرينية في هذه‬

‫البحرينية‬

‫‪. 1‬استاذ مساعد فى الجغرافيا السياسيه‬

‫‪. 2‬طالب الدرسات العليا فى الجغرافيا السياسه‬

‫‪219‬‬


‫المقدمة‬

‫إنّ « منطقة الشرق األوسط وشمال إفريقيا » مع امتالكها للموقع الجغرافي‬

‫الخاصّ ‪ ،‬والكمّيات الهائلة للثروات الطبيعية وطرق نقلها من جهة تحتلّ من الناحية‬

‫الجيوسياسية والجيواقتصادية أهمية خاصة ومن جهة أخری ‪ ،‬بسبب وجود عناصر‬

‫مشتركة فيها مثل الدين ‪ ،‬اللغة ‪ ،‬العنصر والماضي االستعماري ‪ ،‬فإنّ سرعة انتشار‬ ‫الظواهر وإن كانت بشكل طبيعي تزيد بوتيرة متسارعة في كافة أنحاء هذه المساحة‬ ‫المكانية‪ .‬وقد شهدت هذه المنطقة باعتبارها مركز التوازن الدولي الرئيس ‪،‬‬

‫تطورات أحدثتها مطالبات الناس من اإلسالميين والقوميين واليساريين بحيث‬

‫واجهت هذه التحركات الشعبية الحكومات بشكل مباشر بعيداً عن التنسيق والتنظيم‬

‫المعهودين من قبل األحزاب والكتل السياسية ‪ .‬والنقطة الجديرة باالنتباه هي أنّ هذه‬

‫التحوالت السياسية حدثت في بلدان تقع في تخوم الحضارة اإلسالمية وحدود‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫القومية – العنصرية العربية وكلّ هذه البلدان لها ماض وتجارب استعمارية‬ ‫وحكومات غير ديمقراطية ‪ .‬كذلک ففي جميع تلک البلدان وبالرغم من فقدان‬

‫البنى التحتية اللازمة في المجاالت المختلفة ‪ ،‬فقد لعب وجود تنمية الوعي والنضج‬ ‫السياسي إلى جانب استخدام التقنية المعلوماتية الحديثة واالتصاالت دوراً مهماً في‬

‫شمولية هذه الهبّة الجماعية ‪ .‬وفي هذه األثناء لفتت مشاركة المرأة في هذه الهبّات‬ ‫الشعبية في بعض البلدان العربية الواقعة في الشرق األوسط وشمال إفريقيا في شتاء‬

‫‪ ، 8191‬االنتباه أكثر من جميع الشرائح وطبقات المجتمع في البلدان العربية ‪ ،‬ألنّ‬ ‫األداء المتفاوت للمرأة في الحركات االجتماعية – السياسية في الكثير من األحيان‬ ‫يمكن أن تنتهي إلى تغيّرات مستقبلية في الوحدات السياسية في العالم ‪ .‬وفي‬ ‫البحرين أيضاً طالبت المرأة إلى جانب الرجل باإلصالحات وحكم الشعب وحرية‬

‫االنتخاب وأخيراً اإلطاحة بحكومة « آل خليفة » وبالرغم من ردة فعل غير انسانية‬

‫للحك ومة البحرينية من خالل استخدامها ألدوات العنف والحذف ‪ ،‬تجتهد في سبيل‬ ‫‪221‬‬

‫نيل مطالباتها وتحقيق رغباتها ‪ .‬وما يزيد نار هذا العنف تأجّجاً هو تصوّر الحكومة‬


‫البحرينية أنّ شيعة هذه البالد تتبع إيران في تحرّكاتها ‪ .‬ألنّ الحكومة البحرينية‬

‫تسعى بالتزامن مع الغرب وفي سبيل مشروع « التخويف من إيران » ووجود‬ ‫القواعد العسكرية في المنطقة وخاصة البحرين ‪ ،‬تسعى إلى قمع النساء والرجال‬ ‫قمعاً شديداً وإجبارهم على االنسحاب والتراجع وبالتالي تعزيز دعائم حكومتها غير‬

‫المستقرة ‪ .‬تسلّط هذه المقال الضوء على أنّه كيف تجعل المهام السياسية للمرأة‬

‫البحرينية من استمرار عدم استقرار الحكومة البحرينية أمراً واقعاً ‪.‬‬ ‫خطة البحث‬

‫يكون هذا البحث من النوع االستخدامي ويعتمد األسلوب الوصفي التحليلي ‪.‬‬

‫اإلطار النظري للبحث‬

‫الحرکات االجتماعیة والصحوة اإلسالمیة‬

‫الحركة االجتماعية » وميزاتها ‪.‬‬

‫تعرّف دياني « الحركة االجتماعية » بأنّها « شبكة من التفاعالت غير الرسمية بين‬

‫عدد من األفراد ‪ ،‬الفرق أو المؤسسات ‪ ،‬التي تدخل حلبة المواجهات السياسية أو‬

‫الثقافية وفق هوية جماعية ومشتركة » ‪ .‬تنقسم هذه الحركات من الناحية البنوية إلى‬

‫قسمين ‪ – 9 :‬الحركات االجتماعية الجديدة و ‪ - 8‬الحركات االجتماعية القديمة ‪،‬‬

‫بحيث تملک "الحركات االجتماعية الجديدة" في أغلبها بنية غير متمركزة وغير‬ ‫مستقرة وال تقيم عالقة وارتباطاً مباشراً مع التيارات االنتخابية بل هي وليدة تغيير‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫قبل الخوض في « الصحوة اإلسالمية » تجب اإلشارة بشكل موجز إلى مفهوم «‬

‫النموذج في السياسات ‪ ،‬أمّا « الحركات االجتماعية القديمة » فهي تنبثق من البنية‬ ‫الطبقاتية للرأسمالية الصناعية وتهدف إلى اجتثاث جذور الظلم الناجم عن األسلوب‬

‫ونمط اإلنتاج ‪ ،‬بينما تتخطّى"الحركات االجتماعية الجديدة" حدود الطبقات‬ ‫االجتماعية وتتأثّر باألجواء واألهداف غير المادية ‪ ( .‬بيشكاهى فرد ‪،‬‬

‫‪221‬‬


‫‪ . ) 821-9522،899،‬لقد شاهدنا في العقود الثالثة األخيرة تشكّل حركات‬ ‫اجتماعية جديدة كثيرة من بينها على سبيل المثال « الحركة النسوية » ‪ « ،‬حركة‬

‫حماية البيئة » ‪ « ،‬حقوق السكان األصليين » و « حركة مناهضة العنصرية » ‪ .‬تعتقد‬

‫علماء الجغر افيا أنّ الشبكات االقتصادية العالمية تُخرج األفراد من حدود الثقافات‬ ‫والتاريخ والمناطق التي يقطنونها وتبدي المجتمع المدني حيال عدم تحكّمه في‬ ‫مصير األفراد والجماعات ردود الفعل ‪ .‬وهناک من يعتقد أيضاً أنّ ثمة ترابطاً بين‬

‫ظهور الحركات االجتماعية عبرالوطنية الجديدة ونشوء مجتمع مابعد المادية‬ ‫وامتعاض الحكومات الشعبية وعجزها في التعامل مع المجتمعات المتعددة األوجه‬

‫(موراي ‪. ) 829، 9522 ،‬‬

‫هناک أربع ميزات هامة للحركات االجتماعية تنبع من المذهب الفكري‬

‫األوروبي واألمريكي وهي عبارة عن ‪ – 9 :‬شبكات التفاعالت غير الرسمية ‪ :‬يمكن‬ ‫اعتبار الحركات شبكة من التفاعالت غير الرسمية بين األفراد والجماعات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والمؤسسات المختلفة ‪ – 8 .‬المعتقدات المشتركة واالنسجام ‪ :‬إنّ جمعاً متفاعالً‬

‫مثل حركة اجتماعية ما بحاجة إلى مجموعة مشتركة من المعتقدات ‪– 5 .‬‬

‫المنازعات ‪ :‬إنّ العبي الحركات االجتماعية تخوض غمار المنازعات السياسية أو‬

‫الثقافية ‪ – 4 .‬االحتجاج ‪ :‬إنّ االستفادة من االحتجاج تشكّل ميزة خاصة للحركات‬

‫السياسية – االجتماعية وإن كان باإلمكان اعتبار االحتجاج ليس حركة عنيفة محضة‬ ‫أو حركة مواجهية بل نشاطاً غير معهود ‪( .‬متقي ‪ . )99-9522،1،‬والنتيجة أنّ‬

‫التفاعالت غير الرسمية للأفراد والجماعات أو المؤسسات في مجال المنازعات‬ ‫والمواجهات السياسية والثقافية تستطيع في نهاية المطاف أن تؤدّي إلى تحوالت‬ ‫بنوية في المجتمع وحدوده بحيث تنتهي إلى تغيير الحكومات أو عدم استقرارها‬

‫وفقدان ثباتها ‪.‬‬

‫اليوم هنالک مساحة متصلة من الثورات والمظاهرات واالحتجاجات في البلدان‬

‫‪222‬‬

‫العربية في شمال أفريقيا وجنوب غرب آسيا تشمل ‪ :‬تونس ‪ ،‬مصر ‪ ،‬ليبيا ‪ ،‬سوريا‬


‫‪ ،‬اليمن ‪ ،‬البحرين واألردن وفي مستوی أقلّ حجماً في المملكة العربية السعودية ‪،‬‬ ‫الجزاير ‪ ،‬عمان ‪ ،‬الكويت ‪ ،‬المغرب ‪ ،‬موريتانيا والسودان وهي جارية اآلن إلى حد‬

‫ما في عدد من البلدان مثل البحرين بحيث يُطلق فيها شعار « الشعب يريد إسقاط‬

‫النظام » وفي العديد من المواقف ‪ ،‬توصف األيام التي تشهد ذروة االحتجاجات‬

‫ب«يوم الغضب » أو مصطلحات مشابهة ‪ .‬بدأت هذه االحتجاجات في ‪ 92‬من‬ ‫دسمبر من العام ‪ 8191‬بثورة تونس إثر إحراق « محمد بوعزيزي » نفسه احتجاجاً‬ ‫على الفساد وسوء تعامل الشرطة ‪ .‬وبسبب وجود ظروف مشابهة في سائر بلدان‬ ‫المنطقة ونجاح االحتجاجات في تونس ‪ ،‬استمرت االحتجاجات بسلسلة من‬

‫االضطرابات في الجزاير واألردن ومصر وسوريا واليمن والبحرين وليبيا والمملكة‬

‫العربية السعودية وفي إطار أقلّ في البلدان العربية األخری ‪ .‬كانت تسمية « يوم‬

‫الغضب » أو مصطلحات مشابهة تطلق في الكثير من الحاالت على أيام كانت تشهد‬ ‫ذروة تصاعد االحتجاجات والمظاهرات ‪ .‬والعديد من هذه المظاهرات كانت تحدث‬

‫في بلدان كان حكّامها يُحسبون على اإلدارة األمريكية ويستفيدون من دعمها‬ ‫العربي وشمال أفريقيا تسميات مختلفة من قبل المفكرين والكتّاب والسياسيين‬

‫مثل « الصحوة اإلسالمية » ‪ « ،‬الربيع العربي » ‪ « ،‬الصحوة اإلنسانية » ‪ « ،‬اإلحياء‬

‫اإلسالمي » ‪ « ،‬الثورات العربية » وغيرها من األسماء والمصطلحات المتنوعة‬ ‫والمختلفة ‪ .‬وما نلمحه بشكل أغلب في األدب اإليراني المكتوب حول الثورات‬ ‫والمدّات واالحتجاجات المثارة في جنوب غرب آسيا وشمالي أفريقيا في عام‬

‫‪ ، 8191‬هو مصطلح « الصحوة اإلسالمية » ‪ .‬يعتقد بعض الباحثين أنّ « الصحوة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االقتصادي والسياسي ‪ .‬وقد أطلقت على هذه الحركات الشعبية في الشرق األوسط‬

‫اإلسالمية » مصطلح يعني اإلحياء المجدّد في ضوء اإلسالم األصيل ‪ .‬وبعبارة أخری ‪،‬‬ ‫يُستخدم في معنى تجديد حياة اإلسالم بحيث تحيى تحت ظالله االستقالل والعدالة‬

‫وكلّ التعاليم والقيم المتعالية من جديد أو تتّخذ لها حياة جديدة ‪ ( .‬مكتب اإلعالم‬

‫اإلسالمي ‪ ( . )531: 9523 ،‬شيرودي ‪ . )4-5، 9522 ،‬ويعتقد آخرون أنّ «‬

‫‪223‬‬


‫الصحوة اإلسالمية » تعني عودة الصهوة والوعي إلى األمة اإلسالمية لتثق بنفسها‬ ‫وتباهي بدينها وكرامتها واستقاللها السياسي واالقتصادي والفكري وتؤدّي دورها‬

‫الطبيعي باعتبارها « خير أمة أخرجت للناس » ( عدنان بن عبداهلل ‪. ) 9522،4،‬‬ ‫مع أنّ عدداً من العلماء والمفكّرين مثل « جفري كمب » يعتبر مسار التحوالت في‬ ‫هذه المنطقة تعبيراً عن أهمية أربعة عناصر رئيسة وهي النفط والسوق والثقافة‬ ‫السياسية والجيوسياسية والتي كان لها الدور دوماً في تكوين التغييرات في هذه‬

‫األجواء السياسية – الجغرافية ( كمب ‪ ، )89 :9525 ،‬إلّا أنّه يبدو في السنوات‬ ‫األخيرة أنّ عناصر أخری مثل « الصحوة اإلسالمية » إلى جانب عناصر ومكونات‬

‫أخری مثل « تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت » ‪ « ،‬نوعية الحكومة وبنيتها » ‪« ،‬‬

‫اللامساواة والتمييز الجنسي والمهني والديني » ‪ ،‬قد برزت وهي تملک قدرة كبيرة‬

‫في إحداث التقلّبات الثقافية – االجتماعية والسياسية في الشرق األوسط وشمال‬ ‫أفريقيا ‪ .‬إذن فالصحوة اإلسالمية تملک عوامل وعناصر تشكّل ماهيتها من الداخل‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والخارج مثل العناصر الثقافية ( القيم ‪ ،‬المعتقدات ‪ ،‬العقائد ) الفكرية واالجتهادية‬

‫المتأثّرة ب المبادئ اإلسالمية من الداخل ‪ ،‬وعوامل وعناصر مثل الغزو الفكري‬ ‫والثقافي من قبل الحضارات المادية الغربية والشرقية ‪ ،‬ضعف التكنولوجيا ‪ ،‬عدم‬ ‫وجود القادة والحكومات الملتزمة أمام المستعمرين ‪ ،‬سياسات بثّ التفرقة وعدم‬

‫الوحدة التي تشكّل ماهيتها من الخارج ‪ .‬أساساً إنّ « الصحوة اإلسالمية » لم تكن‬ ‫ظاهرة مفاجئة بل كانت قابلة للتنبؤ من قبل السياسيين والمفكّرين الذين كانوا‬

‫يعتقدون أنّ المجتمعات المسلمة يعد هزيمتها أمام األجانب وإدراک عجزها‬ ‫واستبداد قادتها وحكوماتها ستتّجه إلى الثورة في سبيل إيجاد مجتمع متقدّم والتحرّر‬

‫والتخ لّص من الظلم والقهر ‪ .‬وعلى سبيل المثال فقد تنبّأ السيد قطب في كتابه «‬ ‫المستقبل لهذا الدين » و كذلک « حامد ربيع » أستاذ العلوم السياسية ‪ ،‬و« إسميت »‬

‫أستاذ جامعة مونترال بهذه الصحوة ‪ .‬ففي كتابه « إسالم اليوم » الذي طبع في‬

‫‪224‬‬

‫الخمسينات لفت « إسميت » أنظار المسؤولين في بالده إلى هذه الصحوة ‪ .‬وكذلک‬


‫المستشرق البريطاني « مونو كوملي وات » وضع كتاباً عام ‪ 9124‬وفيه ضمن بحثه‬ ‫عن اإلسالم في القرون الوسطى يترقّب « الصحوة اإلسالمية » ويقول ‪ « :‬إنّ الصحوة‬

‫اإلسالمية ستكون األيدئولوجية الرابعة التي ستحكم العالم المعاصر عند نهاية القرن‬

‫العشرين » ‪ .‬وهذا هو «ژوگانوفسكى » العالم الروسي يقول في كتابه عقب إشارته إلى‬ ‫ثورتين الفرنسية والسوفيتية االشتراكية ‪ ،‬مبيّناً هزيمتهما من جهة محددة ‪ « :‬العالم بحاجة‬

‫إلى ثورة أخری تستطيع أن تصحّح أخطاء مسار الحركة اإلنسانية » ‪ .‬وفي عام ‪9191‬‬

‫تنبّأ أنّ هذه الثورة الثالثة ستقوم من العالم اإلسالمي فحسب (عدنان بن عبداهلل‬ ‫‪ . ) 9522،4،‬في الواقع إنّ تحوالت الشرق األوسط األخيرة تمثّل نوعاً من نموذج‬ ‫فكري سياسي – اجتماعي حديث يتقدّم بخطى حثيثة ‪ .‬والقاسم المشترک بين هذه‬ ‫التحوالت عبارة عن ‪ :‬أوالً ) الرموز ومصاديق الصحوة اإلسالمية مثل تمحور‬ ‫الثورات الشعبية في صلوات الجمعة ومعارضة الناس للأنظمة االستكبارية‬

‫والديكتاتورية على أساس التعاليم الدينية ‪ .‬ثانياً ) حضور الطبقة الشابة في قلب‬ ‫الموجة المطالبة بالحرية واستخدام الشعائر اإلسالمية مثل التكبير ‪ .‬ثالثاً ) حضور‬ ‫اإلسالمية من موجة التحوالت في سبيل ارتقاء الديمقراطية ‪ ،‬المطالبة باإلسالم‬

‫والوضع المعيشي للمجتمعات ‪ .‬إلى جانب ظهور الصحوة اإلسالمية ‪ ،‬المطالبات‬

‫المدنية واالقتصادية ‪ ،‬وجود أنظمة غير ديمقراطية واستبداد الحكام ‪ ،‬االفتقار إلى‬

‫البنى التحتية اللازمة ‪ ،‬سلوک اإلدارة األمريكية – إسرائيل المبني على احتقار اآلخرين في‬ ‫األراضي اإلسالمية ‪ ،‬تنمية الوعي والنضج السياسي لدی شعوب المنطقة وخاصة الثورة‬

‫اإلسالمية في إيران ‪ ،‬مع تطور استخدام وسائل االتصال الحديثة في مجال ثورة االتصاالت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الطبقات الشعبية العامة والنخبوية إلى جانب البعض ‪ .‬رابعاً ) استفادة المعارضة‬

‫‪ ،‬هي من جملة العوامل المكوّنة للثورات الشعبية ( أميرعبدالهيان‪. )943، 9511 ،‬‬

‫‪225‬‬


‫مواصفات البحرین الجغرافیة‬

‫البحرين مجموعة جزر في الخليج الفارسي تقع في جنوب غربي آسيا (علم‬

‫الخرائط ‪ )938 ،9528،‬و هي بين ‪ 83‬درجة و ‪ 82/3‬درجة في دائرة عرض‬

‫الشمالية و ‪ 31‬درجة و ‪ 38‬درجة دائرة عرض الشرقية بالقرب من سواحل المملكة‬ ‫العربية السعودية ( المؤسسة الجغرافية للقوات المسلحة )‪ )9529،‬وباشتمالها على‬

‫‪ 55‬إلى ‪ 53‬جزيرة ‪ ،‬تبلغ مساحتها ‪ 213/82‬كيلومتر مربع ( المعجم السياسي‬ ‫الشامل ) ‪ .)9112،891 ،‬ومن أهمّ جزرها يمكن أن نذكر جزيرة المنامة أو‬ ‫البحرين ‪ ،‬المحرق ‪ ،‬سترة ‪ ،‬أم النعسان ‪ ،‬أم السويان ‪ ،‬ركا ‪،‬قزا‪،‬أبوماهر و حوار‬

‫(‪92‬جزيرة ) ‪(.‬نامي‪ .)5،8199،‬لذلک فإنّ شكل الجغرافيا السياسية لهذا البلد‬ ‫يكون « ممزّقاً » ‪ .‬إنّ الموقع الجغرافي و وجود هذا البلد في مركز منطقة الخليج‬ ‫الفارسي يمنح لها مكانة استراتيجية خاصة ‪ ( .‬متقي زاده‪ . )9524،914،‬ومن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أسباب أهمية البحرين نذكر ‪ :‬الموقع االستراتيجي ‪،‬وجود القواعد العسكرية األجنبية‬

‫‪ ،‬وجود األسطول البحري األمريكي الخامس والمركز المالي – المصرفي في المنطقة‬

‫‪ ( .‬أميرعبداللهيان‪ .)942، 9511 ،‬يبلغ عدد سكان البحرين وفق إحصاء العام‬

‫‪ 421111/ 9 8111‬نسمة وما يزيد على ‪ 31‬في المائة من هذا العدد هم القوی‬ ‫العاملة األجنبية ‪( .‬أميرعبداللهيان‪)942، 9511 ،‬‬

‫‪)www.worldbank.org/External‬د‬ ‫ووفق اإلحصاء السكاني لعام ‪ ، 8111‬فإنّ عدد سكان البحرين يبلغ‪9142294‬‬

‫نسمة حيث يشكّل الرجال ‪ 33.3‬في المائة والنساء ‪ 44.3‬في المائة من السكّان في‬ ‫العام المذكور ‪( .‬نامي‪ .)85،8199،‬ومن حيث التوزيع الجغرافي للسكان فإن‬

‫مايقارب ‪ %92‬يقطنون المدن مقابل ‪ %88‬يعيشون في القری ‪.‬‬

‫(بازدار‪ .)92،8191،‬والجدير بالذكر أنّ البحرينيين أنفسهم يشكّلون األكثرية من‬ ‫السكّان بينما حوالي ‪ 52.4‬في المائة من الجنسيات اآلسيوية والقوميات األخری ‪.‬‬

‫‪226‬‬

‫(سيف أفجه اي‪ .)9592،98،‬ووفق اإلحصاء العام لسنة ‪ ، 8111‬فإنّ ‪ 22.5‬في‬ ‫المائة من الرجال و ‪ 25.2‬في المائة من النساء في البحرين يجيدون القراءة‬


‫والكتابة ‪( .‬نامي‪ .) 85،8199،‬ولذلک فإنّ هذا البلد يحتلّ المرتبة األولى من حيث‬

‫عدد المتعلمين بين البلدان العربية المطلة على الخليج الفارسي ‪( .‬كاظمي‬

‫دينان‪ )911،9121،‬الدين الرسمي في البالد هو اإلسالم واألكثرية الساحقة من‬ ‫البحرينيين أي حوالي ‪ %12‬مسلمون ‪ .‬وكذلک فإنّ ما يقارب ‪ 91‬في المائة من‬

‫سكّان البحرين ينتمون إلى المذهب الشيعي مقابل ‪ % 51‬من السكّان الذين‬ ‫ينتمون إلى السنّة ‪ ،‬هذا في الوقت الذي تتصدّی األقلية السنية في هذا البلد السلطة‬

‫وتمسک بزمام الحكومة والسلطة السياسية في البالد ‪( .‬أسدي‪.)9529،898،‬‬ ‫الهیکلیة السیاسیة‬

‫على الرغم من أنّ أكثرية سكّان البحرين هم من الشيعة إلّا أنّ الحكومة والسلطة‬

‫السياسية بيد األقلية السنية‪ .‬الكيان السياسي في البحرين مبني على الملكية‬

‫ال دستورية ووفق دستور البالد فإنّ ملک البحرين هو الحاكم والرئيس والحكومة‬ ‫تتوارث في عائلته ويتمّ تع يين األبناء الذكور جيالً بعد جيل خلفاء للأمير من قبله‬ ‫باختيار رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة (ميررضوي‪ .)929،8114،‬باإلضافة إلى‬ ‫ذلک يكون ملک البحرين إلى جانب وزارة العدل أعلى مرجع في النظام القضائي‬

‫(نامي‪ .)31،8199،‬تمسک "آل خليفة" بالحكومة في البحرين بشكل كامل وهي‬ ‫تحكم البالد بشكل أوتوقراطية أو حكم الرجل الواحد ‪( .‬إلهي‪ .)981،8113،‬يُعتبر‬ ‫هذا البلد من حيث التنظيم الداخلي بلداً بسيطاً وبسبب صغر مساحة هذه الجزر ‪،‬‬

‫تمارس الحكومة سلطتها على كلّ المناطق بشكل موحّد وبقدر متساو ‪( .‬متقي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مباشرة ‪ .‬كما أن أعلى مرجع قانوني في هذا البالد هو الملک نفسه وهو الذي يقوم‬

‫زاده‪ )911،8113،‬تمت ضياغة دستور البالد الحالي عام ‪ . 9195‬وبموجب المادة‬

‫الـ‪ 58‬من الدستور ‪ ،‬تنقسم السلطات إلى ثالثة أقسام ‪ :‬السلطة التشريعية ‪ ،‬السلطة‬ ‫التنفيذية والسلطة القضائية ‪ .‬تعمل هذه القوی الثالث بشكل منفصل وال يحقّ لها‬

‫التدخّل في شؤون بعضها البعض ‪( .‬سيف أفجه ای ‪.)942،9119،‬أما البرلمان‬

‫‪227‬‬


‫البحريني فيشمل مجلسين لسن القوانين ‪ :‬مجلس النواب ومجلس الشوری ‪ .‬لكال‬

‫المجلسين ‪ 41‬عضواً ويتمّ اختيار أعضاء مجلس النوّاب من قبل الشعب ويقوم‬ ‫الملک بتعيين أعضاء مجلس الشوری ‪ .‬سوی سنّ القوانين والمصادقة على‬ ‫الميزانية السنوية ال توجد مهمة رقابية للبرلمان البحرينية وصالحياته محدودة ‪.‬‬

‫(بازدار‪.)15،8191،‬‬

‫لقد أبدی «حمدبن عيسى آل خليفه » ملک البحرين الذی وصل إلى الحكم بعد‬

‫وفاة والده في مارس عام ‪ ، 9111‬ميوالً إلى اإلصالح السياسي واالقتصادي في‬ ‫البالد وذلک بعد ضغوط داخلية وخارجية مورست عليه ‪ .‬وبعبارة أخری ‪ ،‬إنّ‬ ‫أوضاع البحرين المتأزمة والموت المفاجئ الذي حدث للشيخ عيسى عام ‪، 9111‬‬

‫قد خيّرا الشيخ حمد بين خيارين ‪ :‬إما تشديد الخناق والصعوبات أو تقديم رؤية‬

‫جديدة ‪ .‬كان الحلّ الثاني يلقى الدعم من القوی الخارجية أيضاً ومن المحتمل أنّ‬ ‫السبب الرئيس في دفع الشيخ إلى اتخاذ هذه السياسة هو الضغط الخارجي بعينه ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫كانت البنوک تخرج من البحرين بحثاً عن مكان أكثر أمناً في الخليج الفارسي مثل‬

‫دبى‪ ،‬واألميركان الذين قد احتفظوا بأسطولهم الخامس في الموقع البحري البحريني‬

‫كانوا منتبهين بشكل متزايد إلى هذه النقطة هي أنّ العائلة البحرينة السنية الحاكمة‬ ‫تحتاج إلى تعامل يتّسم بمرونة أكثر حيال القضايا المتعلقة باألكثرية الشيعية‪ .‬يقول‬

‫«أدام إرلي» السفير األمريكي في البحرين خالل سنوات ‪ 8112‬إلى ‪ « : 8111‬نحن‬ ‫نوصي الحكومة البحرينية دائماً أن تحترم حقوق الشيعة و تعترف بها من أجل‬

‫استقرار البالد » (‪) Herb, 1999‬و( أميرعبداللهيان‪ .)942، 8199 ،‬لقد انتهج‬ ‫الشيخ حمد بن عيسى بعد فترة وجيزة من وصوله إلى سدّة الحكم سياسات جديدة‬ ‫كان لها في المجموع تأثير على األوضاع الداخلية والوضع السياسي ورسمت آفاقاً‬

‫أعطت األمل في إيجاد أجواء سياسية منفتحة وإقرار المصالحة الوطنية وأدّت إلى‬ ‫عودة عدد من المعارضين إلى ساحة النشاط االجتماعى والسياسى‪ .‬ومن جملة هذه‬

‫‪228‬‬

‫السياسات يمكن اإلشارة إلى إعادة تشكيل برلمان كان والده قد أمر بحلّه عام‬


‫‪ ، 9193‬إلغاء قانون القمع األمني ‪ ،‬إخالء سبيل جميع السجناء السياسيين البالغ‬

‫عددهم ‪ ، 9111‬كتابة « ميثاق البحرين الوطني » وعرضه للاستفتاء العام ‪ ،‬السماح‬ ‫للمعارضين في الخارج بالعودة إلى الوطن ‪ ،‬تشكيل لجنة حقوق اإلنسان في مجلس‬

‫الشوری ‪ ،‬تعزيز دور المرأة في المجتمع والسماح لها بالترشّح في انتخابات مجالس‬

‫البلدية والبرلمان ‪ ( .‬أميرعبداللهيان‪ .)941، 8199 ،‬وفي أول مبادرة له أصدر‬ ‫الملک أمر االستفتاء على « ميثاق البحرين الوطني » وذلک في فبراير‪/‬شباط عام‬ ‫‪ . 8119‬وقد أدرج في هذا الميثاق أموراً مثل إجراء انتخابات حرة للمجلس ‪،‬‬ ‫توسيع دائرة الحريات الشخصية ‪ ،‬تمتّع المواطنين بالحقوق المتساوية ‪ ،‬استقاللية‬

‫السلطة القضائية والسماح بالنشاط االجتماعي األكثر وحقّ التصويت ومشاركة‬ ‫المرأة في انتخابات المجلس ‪ .‬وقد شملت اإلجراءات الفورية للحكومة حذف «‬

‫المحكمة األمنية للحكومة » و« القوانين األمنية الخاصة » والتي تمّ إقرارها بعد‬

‫االضطرابات الداخلية التي شهدتها البالد عام ‪ ( 9113‬سفارة الجمهورية اإلسالمية‬

‫اإليرانية ‪ ،‬البحرين ‪ ) 8-3، 8191 ،‬و( أميرعبداللهيان‪.)941، 8199 ،‬و بالرغم‬

‫الدولية هو موضوع حقوق اإلنسان والتعامل غير اللائق للحكومة إزاء مواطنيها‬ ‫خاصة بالنسبة إلى األكثرية الشيعية في تلک الجزيرة ‪ .‬فمنذ عقود يتحدّث نشطاء‬ ‫حقوق اإلنسان في كافة أنحاء العالم عن نقض هذه الحقوق وممارسة حكم األقلية‬

‫المدعومة من واشنطن على األكثرية المحرومة ‪ .‬على سبيل المثال إنّ اإلدارة‬

‫األمر يكية وفق عشرات التقارير التي تصدرها هي حول حقوق اإلنسان ‪ ،‬ومن بينها‬ ‫التقارير السنوية التي تصدرها وزارة الخارجية األمريكية وكذلک مؤسسات المجتمع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫من هذه التحوالت ‪ ،‬فإنّ األمر الذي كان يثار دائماً حول البحرين في المؤسسات‬

‫المدني العاملة في مجال حقوق اإلنسان على معرفة كاملة بنقض حقوق اإلنسان من‬

‫قبل الحكومة البحرينية وقد سجّلت ذلک في وثائقها ‪ .‬وفي السنوات األخيرة‬ ‫وبسبب عولمة االتصاالت ‪ ،‬زادت المعرفة والعديد من نشطاء حقوق اإلنسان‬ ‫ومؤسسات المجتمع المدني انتبهوا إلى نواقص حقوق اإلنسان ونقضها من قبل‬

‫‪229‬‬


‫الحكومة في هذه الجزيرة ‪ .‬وبعبارة أخری ‪ ،‬في السنوات الماضية وقبل أعمال‬

‫القمع ‪ ،‬أي منذ عام ‪ 9111‬حيث وصول الملک الجديد إلى الحكم وانفتاح األجواء‬

‫بشكل قليل ‪ ،‬استمرّ نقض حقوق اإلنسان أيضاً ‪ .‬ومثال ذلک مع أنّ االنتخابات‬

‫أجريت في أعوام ‪ 8114 ،8118‬و ‪ 8191‬إلّا أنّ جميعا قد ترافقت مع توترات‬ ‫وحاالت عديدة النتهاک حقوق اإلنسان ‪ ،‬بحيث أجمع خبراء حقوق اإلنسان أنّ هذه‬

‫اإلجراءات كانت قليلة جداً بالمقارنة مع مراعاة حقوق اإلنسان ‪ .‬لكنّ اإلدارة‬

‫األمريكية باعتبارها الداعمة للحكومة البحرينية كانت تعتبر دوماً هذه اإلجراءات‬ ‫مهمة وبارزة وجديرة ‪ .‬ويمكن اإلشارة في هذا الصدد إلى تصريحات السيدة‬

‫كلينتون وزيرة الخارجية األمريكية التي قالها في المنامة في الثالث من دسمبر عام‬

‫‪ . 8191‬فقد دعمت في تصريحاتها هذه اإلجراءات ووفق ما كتبته نيوروک تايمز‬

‫في ال‪ 92‬من فبراير عام ‪ 8199‬فإنّها تعرّضت للنقد من قبل دعاة حقوق اإلنسان‬ ‫نتيجة تصويرها من البحرين تصويراً رائعاً ‪ .‬وقالت السيدة كلينتون ردّاً على هذه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االنتقادات بأنّني أنظر إلى نصف الكأس المآلن وأشارت إلى الخطوات التي اتخذتها‬ ‫الحكومة البحرينية ‪ .‬لكنّ الجميع قد أقرّ أنّ هذه الخطوات ضئيلة جداً بالنسبة إلى حقوق‬

‫األكثرية ‪ .‬لذلک إنّ التمييز في التعامل مع األقلية المحرومة وممارسة الضغط عليها لم تكن‬

‫لتغيب عن المشهد البحريني بعد تحوّل وتغيّر البنية السياسية للحكومة البحرينية لتستطيع‬

‫إزالة العوامل التي تمهّد األرضية لعدم استقرار الحكومة ‪.‬‬

‫الوضع االجتماعي والسیاسي والثقافي للمرأة في البحرین‬

‫لقد توصّلت األبحاث الجامعية على المستوی الدولي ‪ ،‬والسياسات الرسمية والمجتمع‬

‫المدني في العقود األخيرة إلى هذه الحقيقة أنّ المرأة لها تأثير قاطع على جميع أبعاد التنمية‬

‫اإلنسانية – االقتصادية ‪ ،‬السياسية ‪ ،‬االجتماعية والبيئية وتؤدّي أدواراً معقّدة وحيوية في كلّ‬ ‫مستويات المجتمع ‪ .‬وبالرغم من سوابق تزايد مشاركتها بيد أنّ نسبتها قد بقيت مجهولة غير‬

‫‪231‬‬

‫كميّة وخافية ‪ .‬ووفق اإلحصائيات واألرقام الرسمية ‪ ،‬فإنّ تمحور االستثمارات والسياسات على‬


‫المرأة يمنح لها مزايا هامة في مجاالت الصحة ‪ ،‬التغذية ‪ ،‬التربية والتعليم ‪ ،‬حقوق الطفل ‪ ،‬العدد‬

‫السكاني ‪ ،‬تنمية وصحة المجتمع ‪ ،‬السياسات الوطنية والبلدية والديمقراطية ‪ .‬ويشكّل موضوع‬

‫دور المرأة في كافة أنحاء العالم العربي إلى جانب مواضيع أخری مثل « التنمية البشرية » و«‬

‫النضال من أجل حقوق اإلنسان » و« الديمقراطية » بحثاً ساخناً ومثيراً للجدل في داخل المنطقة‬

‫كما هي حاله في الساحة الدولية أيضاً ‪.) sherifa, 2003, 17-38 ) .‬‬

‫القسم األعظم من المواضيع المتعلقة بالمرأة في العالم العربي ‪ ،‬يحوي التأكيد الملحّ على‬

‫آفاق « النسوية » أو « الجنسية أو التنمية » والتي لها بنية « أجنبية » أو « مواضيع غير محلية »‬ ‫وال تناسب هذه المنطقة ألنّها تُدرک في المجتمع « الغربي » ومن ثمّ تُفرض على العالم‬ ‫العربي فرضاً بشكل متكرّر ‪ .‬ومن هنا فهي ليست متناسبة والمتطلبات المحلية ‪ .‬أساساً إنّ‬

‫الدور المحوري للمرأة بدل أن يكون في « المجال العام » فهو يُثار في « المجال الخاص »‬

‫وبشكل ضروري في األسرة وفي « التمريض والرعاية » ‪ .‬والتصورات واإلدراكات الغربية‬

‫التاريخية تنبع من « الطاعة » وماهية المرأة العربية المثيرة للدهشة مع رؤية « ذات بعد واحد‬

‫» وهي تشمل في السنوات األخيرة مواضيع قوية وجديدة حول العلمانية وحقوق اإلنسان‬ ‫المرأة البحرينية في التقاليد العربية – اإلسالمية ‪ ،‬تشترک مع المرأة الخليجية‬

‫ولكنّها تتمتّع بحرية أكثر بالقياس لها ‪ .‬تشكّل المرأة حوالي ‪ % 44/3‬من مجموع‬

‫سكّان البحرين و‪ 25/2‬في المائة من هذه النسبة تجيد القراءة والكتابة ‪( .‬إلهام‬

‫بازدار‪ )85 ،8191 ،‬وأول رابطة نسائية تشكلّت على يد نساء بارزات تطوّعن‬ ‫لتقديم الخدمات االجتماعية للفقراء ‪ .‬وفي الوقت الراهن هنالک أربع روابط نسائية‬

‫تنشط في البحرين وهي عبارة عن ‪ « :‬جمعية دعم األمهات واألطفال » و« نهضة فتاة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والثقافة والهوية ومكانة المرأة (‪. )Sayiegh, 1981, 258-274‬‬

‫البحرين » و« جمعية أوال البحرينية » و« رابطة النساء الدولية » ‪ .‬وتأسس أول‬ ‫مدرسة ابتدائية للبنات في عام ‪ ، 9182‬وأول مدرسة إعدادية للبنات في عام‬

‫‪ 9139‬وأول ثانوية للبنات في البحرين أواخر النصف الثاني من الستينات‪ .‬وفي‬ ‫العقد الخامس من القرن ‪ ،‬تمّ إرسال عدد من الفتيات الشابات إلى بيروت لمواصلة‬

‫‪231‬‬


‫الدراسة وحالياً يقدّمن الخدمات في مختلف الشرائح االجتماعية كمدرّسة وممرضة ‪.‬‬

‫بدأ دخول المرأة في المدارس الخاصة من العام ‪ 9191-99‬وكان عددهنّ يزيد‬

‫بشكل متواصل حتى العام ‪( 9192‬سيف أفجه ای‪ .)49 ،92 ،‬كلّ البلدان المطلة‬ ‫على الخليج الفارسي قد خطت خطوات في سبيل تزايد حضور المرأة في التعليم‬

‫العالي ما عدا المملكة السعودية وهذه الوتيرة تزداد تقدّماً يوماً بعد يوم (إمامي‪،‬‬

‫‪ .)9521،819‬تشكّل المرأة البحرينية ما يفوق ‪ 21‬إلى ‪ 23‬في المائة من الطلبة‬ ‫الجامعيين ووفق آخر التقارير الصادرة من منظمة األمم المتحدة فإنّ معدّل النشاط‬

‫االقتصادي للمرأة البحرينية يصل إلى ‪( %84‬امامى‪ .)818-815 ،9521 ،‬تميل‬ ‫المرأة في البحرين إلى القيام بوظائف التدريس والتمريض والفروع المهنية والفنية‬

‫بينما ال تشارک في المشاغل المكتبية والخدماتية ‪ .‬وفيما يرتبط بانتخابات مجالس‬ ‫البلدية وانتخابات المجلس يجب القول إنّ الدستور البحريني ال يری مانعاً من‬

‫تصويت المرأة (سيف أفجه ای‪ .)48 ،9592 ،‬حتى قبل استفتاء ال‪ 94‬من فبراير‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لعام ‪ 8119‬لم يكن يُسمح للمرأة بالتصويت إلى ما منح هذا االستفتاء حق التصويت‬

‫للمرأة أخيراً (باز دار‪ )38 ،9521 ،‬لقد اسفرت إصالحات الشيخ حمد بن عيسى آل‬ ‫خليفة العاهل البحريني في عام ‪ 8119‬عن إفساح المجال لدخول المرأة في المجاالت‬

‫التنفيذية ‪ -‬السياسية المهمة ‪ .‬تمّ تعيين السيدة « ناد احفاظ » تحت عنوان « أول مرأة‬ ‫بحرينية تشغل وزارة الصحة ‪.‬وفي عام ‪ 8112‬أيضاً عيّن الملک امرأة محامية تُدعى «‬

‫موناجاسم الكواري» كبير القضاة في الجهاز القضائي في البحرين األمر الذي لم يكن له‬ ‫سابقة في البلدان المطلة على الخليج الفارسي (كاظمي دينان‪.)9141 ،9531 ،‬‬ ‫األبعاد االجتماعیة – السیاسیة في البحرین مع التأکید علی المرأة‬

‫لقد شهدت البحرين بشكل عام اضطرابات دينية وسياسية واجتماعية عبر‬

‫تاريخها ألسباب وعوامل كثيرة وأحد أهمّ أسباب هذه االضطرابات هو "أزمة الهوية"‬ ‫‪232‬‬

‫ألنّ هذا البلد كان مقرّاً لحكم كلّ قبيلة أو قوم في كلّ فترة من الزمن ‪ .‬ونشاهد‬


‫ثورات متعددة في بحرين حتى قبل استقالل هذا البلد من بينها ثورة الخوارج عام‬

‫‪ ، 398‬ثورة صاحب الزنج ضدّ الحكم العباسي في النصف الثاني من القرن الثالث‬ ‫الهجري ‪ ،‬ثورة القرامطة عام ‪ 822‬الهجري القمري ‪ .‬وقد اتخذت الثورات في‬ ‫البحرين شكالً جديداً بعد دخول االستعمار في منطقة الخليج الفارسي ‪ .‬وفي‬

‫الحقيقة بدأت االضطرابات السياسية واالجتماعية في البحرين حين سيطرت‬

‫بريطانيا عام ‪ 9218‬على هذا البلد عبر معاهدة عقدتها معه (بحراني‪.)9529،52،‬‬ ‫حدث أول ثورة شعبية عامة في البحرين ضدّ حكومة « آل خليفة » في مارس لعام‬

‫‪ . 9213‬أدّی تنفيذ اآلراء العنيفة ل« تشارلز بلكريو» المستشار البريطاني للملک‬ ‫إلى وقوع اإلضرابات العامة األولى في عام ‪ ( . 9152‬مجتهد زاده ‪)9591،521،‬‬

‫وقد أثمرت هذه الحركات أخيراً في عام ‪ 9198‬عبر المصادقة على الدستور‬ ‫وتشكيل المجلس الوطني ‪ .‬لكنّ هذا الفرح لم يطل سوی عام واحد حيث قام‬

‫الملک بحلّ البرلمان وتعليق الدستور (بحراني‪ .)9529،99،‬كذلک قامت في‬

‫السبعينات حركة تدعو إلى إحقاق حقوق المرأة ومنح الحرية لها (همدانى ‪.)9528،82،‬‬

‫السبعينات باستلهام الثورة اإلسالمية في إيران اشتدّت وتيرتها في الثمانينات ‪.‬‬

‫(برزكر‪ .)9521،942،‬في أغسطس العام ‪ 9113‬قدّمت « الحركة اإلسالمية لتحرير‬

‫البحرين » ممثّلة جميع األحزاب المعارضة ‪ ،‬رسالة شملت الحوار الوطني ‪ ،‬افتتاح‬ ‫المجلس الوطني ‪ ،‬إعادة الدستور ومنح الحريات العامة ومشاركة المرأة في اتخاذ القرار‬

‫السياسي واالستفادة من طاقاتها ‪ .‬أهمّ حركة أعقبت تحوالت عامي ‪ 9114‬و ‪9113‬‬

‫عبارة عن الحركة الدستورية التي أكّدت على إعطاء الحقوق السياسية والمدنية للمرأة من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والطريف في األمر أنّ الحركات السياسية التي تشكّلت في البحرين في حلّة جديدة في‬

‫أجل الوصول إلى الظروف الديمقراطية (همداني‪ .)9528،82،‬بادر « الشيخ حمد بن‬

‫عيسى آل خليفه» بعد وفات والده عام ‪ 9111‬وجلوسه على كرسي الحكم إلى خطوات‬ ‫في سبيل اإلصالح السياسي في البالد ‪ .‬فعالوة على سائر اإلجراءات التي أسفرت عن‬

‫االنفتاح السياسي في البالد أكّد بأنّه سيحيي من جديد نظام انتخابات مجالس البلدية عند‬

‫‪233‬‬


‫نهاية عام ‪ 9111‬بمشاركة المرأة فيها ‪ .‬كما شدّد على اعتزامه تشكيل مجلس استشاري‬ ‫جديد بمشاركة أربعين عضواً فيها من بينهم أربع نساء تكون إحداها مسيحية ‪ .‬كان ذلک‬

‫أول مرة تملک فيها المرأة مقعداً في المجلس الذي تأسّس عام ‪ . 9118‬بعد تشكيل «‬

‫المجلس الوطني األعلى » بهدف كتابة « الميثاق الوطني » أعربت هذه اللجنة عن موافقتها‬

‫على « الحياة البرلمانية » ‪ « ،‬تبديل اسم الحكومة إلى ملكية » و« حق ترشّح المرأة‬ ‫للانتخابات » بالتزامن مع آراء الملک في سبيل الحركة باتجاه حكومة جديدة مع احترام‬ ‫مكانة المرأة البحرينية ‪ .‬في فبراير عام ‪ ، 8119‬جری استفتاء عام على الميثاق الوطني‬

‫وشارک فيه ‪ 92.4‬في المائة من الذين لهم حقّ التصويت من بينهم المرأة (عبدالرضا‬

‫همداني‪ .)58 ،59،‬لذلک تمتّعت المرأة في انتخابات العام ‪ 8119‬بحقّ التصويت خالفاً‬ ‫النتخابات العام ‪ ، 9195‬ولكن رغم ذلک لم تصل مرشّحة إلى المجلس (أمير جواهري‪،‬‬ ‫‪ .) 83 ، 9528‬كما أنّ مجموعة من النساء البحرينيات برئاسة « لوءلوء العوضي » عضوة‬

‫« لجنة الميثاق الوطني » قد شاركت في اجتماع « المرأة والسياسة » الذي انعقد بداية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يونيو لعام ‪ 8119‬في توش ‪ .‬وكانت بحرين أيضاً قد استضافت اجتماع « المرأة والقانون‬

‫» الذي رعته زوجة ملک البحرين « سبكية بنت إبراهيم آل خليفه » ‪ .‬ومن الواضح أن‬ ‫البحرين قد خطت خطوات سريعة نحو آليات التحول الديمقراطي والتي كانت « حقوق »‬

‫المرأة من إحدی هذه الخطوات ‪( .‬همداني‪ .)9528 ،55 ،‬ولكن للأسف إنّ الماهية‬ ‫العنصرية لسياسات الحكومة تجاه المواطنين وبخاصة الشيعة منهم قد حالت دون تكوّن‬

‫أرضيات المجتمع المدني الحقيقي ‪.‬‬

‫إنّ ما سبقت إليه اإلشارة إلى اآلن كان على أساس إعطاء الحقوق أو المناصب التي‬

‫أوكلت للمرأة البحرينية ‪ .‬إلّا أنّ نيل المرأة لحقوقها أو القيام بالمسؤوليات االجتماعية‬ ‫مرهونة بالجهود والحركات االجتماعية – السياسية التي أطلقتها المرأة البحرينية في‬ ‫المجتمع ‪ .‬يجب اإلشارة هنا إلى أنّ المرأة لم يكن لها دور كبير في النهضات الشعبية‬

‫الماضية في البحرين والحد األقصى لدورها كان المشاركة في المظاهرات ‪ .‬زادت المرأة‬

‫‪234‬‬

‫البحرينية خالل أعوام ‪ 9132 – 9138‬من أنشطتها بشكل تدريجي من بينها كتابة المقال‬


‫في الصحف والمشاركة في االضرابات الطالبية وكذلک المظاهرات وتُعتبر عضويتها عام‬

‫‪ 9133‬في الهيئة التنفيذية العليا أهمّ مشاركاتها ( هيئة الوحدة الوطنية ) ‪ .‬كان هذا األمر‬ ‫مرتبطاً بتزايد عدد النساء المتعلّمات وعودة عدد كبير منهن إلى الوطن من الجامعات‬

‫األجنبية وانضمامهنّ إلى األحزاب والكتل السياسية ‪ .‬أول جمعية شكلتها النساء في منطقة‬

‫الخليج الفارسي كانت ( فتاة بحرين ) في عام ‪ . 9113‬في السبعينات وبعد تشكيل‬

‫المجلس الوطني ومنع ترشّح المرأة فيه ‪ ،‬بعثت نساء بحرين رسائل كثيرة إلى الملک‬ ‫طالبن فيها بالمشاركة السياسية وإعطاء حقّ الترشّح لهنّ ‪ .‬استمرّ النشاط السياسي للمرأة‬

‫البحرينية حتى التسعينات ‪ .‬كان للمرأة دور مهم في الرسالة التي وقّع عليها ‪ 83‬ألف‬

‫شخص من الشعب البحريني ( عام ‪ ) 9111‬بحيث شكّلت ‪ %81‬من الموقّعين ‪ .‬كما‬

‫وقّعت النساء البحرينيات عام ‪ 9113‬على رسالة مستقلة بعثن بها إلى الملک البحريني‬

‫وقد تمّ التوقيع عليها من قبل ‪ 595‬امرأة بحرينية من مختلف الطبقات والمهن االجتماعية‬ ‫‪ .‬وأهمّ مطلب في هذه الرسالة كان إحياء الديمقراطية وحق المشاركة السياسية للمرأة‬ ‫البحرينية ‪ .‬إلى درجة تمّ طرد ثالث من النساء اللاتي أصرن على توقيعهنّ ‪ 1.‬وواجهت‬

‫والجسمي بحيث اسشتهدت حتى اآلن بعض النساء في المظاهرات واالضطرابات ‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫(بحران‪ .)21،9529،‬إذن يُعتبر حضور المرأة الفاعل ‪ ،‬ظاهرة جديدة في البحرين ‪.‬‬

‫‪ 1‬الدكتورة منيرة فخرو ( األستاذة الجامعية وعضوة حركة النهضـة الوطنيـة الطالبيـة )‪ ،‬عزيـز إلسـام ( موظفـة‬ ‫اإلذاعة والتلفيزيون ) وحصتة الخميري ( مديرة أحد أقسام التربية والتعليم ) ‪.‬‬

‫‪ 2‬كانت زهرة كاظم أولهنّ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحكومة الحركة النسائية باعتقال عدد كبير منهنّ ومارس عليهنّ التعذيب الروحي‬

‫‪235‬‬


‫نتائج البحث‬

‫المهام السیاسیة للمرأة وعدم استقرار الحکومة‬

‫تؤكّد التقارير المحلية والدولية عن تونس ومصر واليمن وليبيا والبحرين وسوريا‬

‫على الدور المحوري للمرأة في « الربيع العربي » ‪ .‬لقد انضمّ عدد كبير من األطباء‬ ‫المجرّبين والقانونيين وأساتذة الجامعات ومعلّمي المدارس وأيضاً جمع غفير من خريجي‬ ‫الجامعات العاطلين عن العمل إلى النساء المحتجّات في الشارع عبر « االنترنت » وقاموا‬

‫بتبادل اآلراء بينهم في القضايا المرتبطة بشكل مباشر وحيّ وقدّموا التشجيع والمساعدة‬

‫إلى المتظاهرات في الشارع ‪ .‬وبهذا الترتيب تبيّن بشكل واضح أنّه خالفاً للنظرة التقليدية‬ ‫تجاه المرأة والتي كانت تعتبرها مرتبطة بشكل أساسي باألسرة والمجتمع ‪ ،‬إنّها تختلف‬

‫عما كانت عليها في السابق ‪(Sayiegh, 1981, 258-274).‬‬

‫شهدت البحرين في فبراير ومارس من العام ‪ 8199‬مظاهرات احتجاجية حاشدة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫للتعبير عن غضب الشعب تجاه البنية السياسية وسياسة التمييز التي تنتهجها حكومة آل‬ ‫خليفة ‪ .‬هذه االحتجاجات التي كان يقوم بها في األغلب شيعة هذا البلد ليست وليدة اليوم‬ ‫بل لها تاريخ طويل يمتدّ لعقدين سابقين في الحد األدنى ‪ .‬مع ظهور موجة االضطرابات‬ ‫في البلدان الواقعة على شمال أفريقيا مثل مصر ‪ ،‬ليبيا وتونس ‪ ،‬اتخذت الحركة الشعبية‬

‫في البحرين أنفاساً جديدة وعمّت هذه المرة أرجاء البالد وبخاصة العاصمة المنامة وذلک‬

‫في إطار أوسع ‪ .‬وردّاً على ذلک انتهجت الحكومة البحرينية التي تشكّلها األقلية السنية‬

‫سياسة القمع الواسع اإلطار وأعمال العنف ضدّ المحتجين (موسوي‪ . )9521،9 ،‬أما‬ ‫المطالبات الرئيسة للمتظاهرين فكانت تحقيق اإلصالحات السياسية وإنهاء التمييز‬ ‫االقتصادي واالجتماعي وكانت تؤكّد على محاور مثل الحكومة المنتخبة وحرية اإلعالم‬

‫وإنهاء التمييز الديني وحق تشكيل الكتل واألحزاب والمؤسسات السياسية ‪(.‬نياكوئي‪،‬‬ ‫‪ )892 ،9521‬وخالفاً لسائر الثورات العربية – اإلسالمية ‪ ،‬هنالک ميزتان بارزتان‬

‫تفصالن الثورة البحرينية عن بقية االحتجاجات ‪ :‬هما ‪ – 9‬التعتيم اإلعالمي الشديد من‬ ‫‪236‬‬

‫قبل وسائل اإلعالم العربية والغربية ‪ – 8 ،‬النشاط الواسع اإلطار للنساء والفتيات‬


‫البحرينيات في جميع االحتجاجات في الشارع وحتى في االشتباكات ‪ ،‬بين البلدان التي‬

‫حدثت فيها الثورات ‪ ( .‬المسماة بثورات الربيع العربي ) ‪.‬‬

‫كانت المرأة البحرينية بين طالئع المتظاهرين الذين احتشدوا في ميدان « اللؤلؤة »‬

‫وطالبوا بالتغيير والتحوّل ‪ .‬لقد قادت السيدة « زينب خواجه » الثورة البحرينية إلى حد‬

‫كبير والتي كانت تحتجّ على اعتقال وضرب عائلتها التي كانت تخوض إضراباً عن الطعام‬

‫‪(Farzaneh Milani,14 jun2011 ).‬‬

‫في الواقع ‪ ،‬ال يوجد بلد عربي شهد حضور المرأة الواسع كقوة ثورية مثل البحرين ‪،‬‬

‫والشاهد على هذا االدعاء هو العدد الكبير من النساء المعتقالت والمعذّبات البحرينيات ‪.‬‬

‫لقد دخلت المرأة البحرينية خط النضال األول بسبب الردّ العنيف والقامع للحكومة مثل‬

‫اعتقال وتعذيب الممرضات واألطباء ‪ ،‬الهجوم على مدارس البنات واعتقال التلميذات‬

‫والمعلّمات ‪ ،‬االحتقام الليلي لبيوت المحتجّين بالغازات السامة وتدمير منازلهم وكان له‬ ‫حضور واسع إلى جانب الرجل في جميع االجتماعات ‪ .‬وبالرغم من هذا السلوک‬

‫المتوحّش الذي أبداه أزالم آل خليفة تجاه المرأة البحرينية ‪ ،‬لكنّ هذه الحركة انفصلت عن‬

‫وشاركت في النضال ‪ )www.charghad.ir( .‬وبما أنّ المرأة كان لها تأثير أكثر في‬ ‫الصحوة اإلسالمية وتكوّن هذه الحركة خاصة في البحرين ‪ ،‬فإنّ الحكومة البحرينية تعتزم‬

‫منع الناس من مواصلة الثورة عن طريق تهديد عفة النساء وخصوصيتهنّ ‪.‬‬

‫(‪ )sepehr.blogfa.com , www.arman‬د‬ ‫ووفق اإلحصائيات المعلنة كانت المرأة البحرينية ضحية العنف القاسي الذي مارسه‬

‫آل خليفه وبناءً على اإلحصاء الذي نشره بيان مركز حقوق اإلنسان فإنّ مائة امرأة بحرينية‬ ‫اعتُقلت حتى اآلن من قبل نظام آل خليفة األمني ‪ ،‬األمر الذي لم يشهد سابقة له في تاريخ‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫سائر االحتجاجات العربية المشابهة ‪ ،‬بحيث نزلت المرأة إلى الشارع جنباً إلى جنب الرجل‬

‫البحرين ‪ .‬نذكر من بين المعتقالت وجوهاً معروفة مثل ‪ :‬الدكتورة خلود الدرازي أشهر‬

‫أخصائية األمراض النسائية والوالدة في منطقة الخليج الفارسي ‪ ،‬مال الصفار رئيسة جمعية‬ ‫الصفار البحرينية وجليلة سلمان نائبة رئيس مدرسي البحرين إلى جانب « إيات القرمزي‬

‫» الشاعرة البحرينية الشابة‪ . )www.charghad.ir (.‬ووفق إحصائية أعلنتها جمعية‬

‫‪237‬‬


‫الوفاق البحرينية فمازال هناک ‪ 99‬طبيبة بحرينية موجودة في المعتقل وأوّلها « الدكتورة‬

‫ندا صيف » ‪ .‬وأعلن مركز حقوق اإلنسان في البحرين ‪ :‬إنّ االستخدام المفرط للعنف‬ ‫عالوة على أنّه خلّف عدداً كبيراً من القتلى والجرحى فقد تسبّب أيضاً في اإلعاقة وترک‬

‫خسائر ال تُعوّض خاصة في صفوف النساء الحوامل ‪ .‬فقد أعُلن إلى المركز منذ مارس إلى‬ ‫تشرين الثاني العام ‪ 8199‬فقط عن حوالي ‪ 89‬حالة إجهاض بسبب استخدام الغازات‬ ‫السامة والمسيلة للدموع وسائر أدوات القمع في المناطق المختلفة ‪.‬‬

‫(‪ )www.teribon.ir‬إنّ المرأة البحرينية نتيجة مكانتها الخاصة في الصحوة اإلسالمية قد‬ ‫تعرّضت آلالم ومتاعب جسيمة من قبل الحكومة البحرينية الديكتاتورية ‪ .‬فاالعتداءات‬

‫الجنسية على النساء البحرينيات في سجون آل خليفة من قبل الغزاة السعوديين شاهد‬

‫حيّ على العنف ضدّ المرأة ‪ )www.iranwomen.org( .‬أفادت جمعية الوفاق‬

‫البحرينية في مكان آخر سجن ‪ 4‬نساء أخريات بسبب إقامتهنّ للاعتصام السلمي أمام‬ ‫الوزارة الداخلية في المنامة وقالت إنّ هذا التصرّف هو استمرار سياسة الثأر عن النشاط‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السياسي للمرأة وأسلوب تعرّضت إثره العشرات من النساء إلى التعذيب والسجن حتى‬

‫اآلن ‪ . )www.arman sepehr.blogfa.com( .‬وأفادت المسؤولة عن شؤون المرأة‬ ‫في جمعية الوفاق الوطنية ‪ -‬اإلسالمية البحرينية أنّ المرأة البحرينية تتعرّض أشكاالً مختلفة‬ ‫من نقض حقوق اإلنسان من االعتقال إلى التهديد باالعتداء ‪ ،‬إلى القتل والتعذيب من قبل‬

‫قوات آل خليفة ‪ )www.wafa.ir( .‬من العناصر التي تبرز دور المرأة هي حركات‬ ‫الصحوة والتوعية والثورة ‪«. .‬الشيخ يوسف القرضاوي» المفتي السلفي القطري عبر دعمه‬ ‫آلل خليفة أصدر بشكل غير مباشر « جواز االعتداء » على شرف الشيعة في البحرين وهذا‬

‫دليالً آخر على العنف ضدّ المرأة البحرينية ‪ .‬ومن األساليب األخری لدی نظام آل خليفة‬ ‫ومعه «آل سعود» لمنع المرأة من أداء دورها في البحرين هي القيام بإزاحة الحجاب عن‬ ‫المرأة البحرينية ‪ )www.farsnews.com( .‬إنّ الحضور الواسع النطاق بل وأحياناً‬ ‫قيادة الحركات الثورية في برهة من الزمن من قبل المرأة ‪ ،‬حدث لم نشهده في بداية موجة‬

‫‪238‬‬

‫الصحوة اإلسالمية في البلدان العربية في المنطقة سوی في البحرين ‪ .‬الحضور الواسع‬


‫والملحمي للشاعرات البحرينيات في االجتماعات االحتجاجية في هذا البد وترغيب‬

‫الناس على االحتجاج على الظلم الذي يمارسه آل خليفة ‪ ،‬قضية اعتقال «إيات القرمزی»‪،‬‬

‫وإساءة التعامل مع ‪ 41‬امرأة بحرينية شيعية في قضية معارضة االنتخابات الصورية‬ ‫لمجلس آل خليفة أثارت موجة جديدة من االحتجاجات من بينها اعتصام علماء البلد ‪،‬‬

‫إضراب السجناء عن الطعام والمظاهرات الواسعة النطاق وهذا األمر دليل آخر يضاف إلى‬ ‫بقية األدلة على مشاركة المرأة السياسية في الحركة االجتماعية – السياسية األخيرة وكانت‬

‫الفتيات الشابات اللاتي تتراوح أعمارهنّ بين ‪ 98‬إلى ‪ 93‬عاماً يشكّلن سبعاً من ‪ 41‬امرأة‬

‫د (‪ )www.rajaanews.com‬المرأة البحرينية هي الضحية الرئيسة للعنف المنظّم الذي‬ ‫يمارسه نظام « آل خليفة » ودورها في ثورة هذا البلد فاعل وغير قابل للإنكار وهي لم‬ ‫تخلي ساحة النضال رغم القمع الشديد المتواصل ‪ .‬لقد كانت حاضرة منذ انطالقة ثورة‬

‫‪ 94‬فبراير من عام ‪ 8199‬في « ميدان اللؤلؤة » وقد نال عدد منهنّ الشهادة حتى اآلن ‪.‬‬

‫(‪ )www.wafa.ir‬لو نظرنا بشكل إحصائي إلى األضرار االجتماعية التي لحقت بالمرأة‬ ‫لوجدنا أرقاماً مذهلة من انتهاكات حقوق اإلنسان والذي تتعرّض له المرأة البحرينية حيث‬ ‫‪ 911‬مرأة معتقلة في سجون آل خليفة ‪ ،‬حوالي ‪ 53‬مرأة حكمت عليها بالسجن‬

‫وهي تُعتبر سجينة سياسية بسبب النشاط السياسي ضدّ الحكومة ‪ ،‬وهذا العدد هو ضمن‬

‫‪ 211‬امرأة تعرّضت للاعتقال حتى اآلن وكانت تشغل مواقع اجتماعية ودراسات عليا ‪،‬‬ ‫‪ 99‬طبيبة محكومة بالسجن ‪ ،‬اإلعالن عن ‪ 89‬حالة اإلجهاض وموت ‪ 2‬نساء بحرينيات‬ ‫والتعذيبات الروحية والجسمية الشديدة والتي تعبّر عن مدی حضور المرأة ومستوی‬

‫وعيها في هذه الثورة والعنف ونقض حقوق اإلنسان ضدّ المرأة البحرينية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫نشير إليها فيما يلي بشكل موجز ‪:‬‬

‫(‪ )www.faarsnews.com‬ونذكر من بين شهيدات البحرين إلى ثمان ‪:‬‬

‫‪ «- 9‬بهية عبدالرادي» كانت أول طبيبة بحرينية فازت بالشهادة في منطقة « قدم »‬

‫إثر إصابة رأسها بالرصاص (كنجينه مجمع‪report of ()9511،28،‬‬ ‫‪.)bahrain2011‬‬

‫‪239‬‬


‫‪ «- 8‬خديجة ميرزا عباس عبد الهادي» التي نالت الشهادة إثر تعرّضها للغاز المسيل‬ ‫للدموع ومن ثمّ اختناقها وذلک في ‪ 83‬من نيسان لعام ‪report of ( 8199‬‬ ‫‪.)bahrain2011‬‬

‫‪ « - 5‬زينب التاجر» التي استشهدت إثر تعرّضها للغاز المسيل للدموع في (العالم) ‪.‬‬

‫‪«-4‬زهرة صالح محمد» الفتاة البحرينية البالغة من العمر ‪ 89‬عاماً التي استشهدت‬

‫بفعل ميله آهني على يد حكومة « آل خليفة » الغاشمة‪(.‬تريبون)‬

‫‪ « -1‬فخرية جاسم أسكران» التي التي استشهدت إثر إصابتها بالغاز المسيل للدموع‬ ‫الذي أُطلق على بيتها (‪.)www.inrn.ir‬‬

‫‪ «- 2‬جواهير عبداألمير كوتياني» الطالبة في الجامعة البحرينية والتي نالت الشهادة‬

‫بسبب الجروح التي أصابت رأسها ‪.‬‬

‫‪«-9‬عزيزة حسن» المرأة البحرينية البالغ عمرها ‪ 84‬عاماً والتي كانت لها بنت واحدة‬

‫‪ ،‬وقد استشهدت عقب هجوم قوات « آل خليفة » على بيتها وهناک امرأة أخری‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫استشهدت في االضطرابات األخيرة وهي في السجن ‪ .‬إنّ هذه األرقام واإلحصائيات‬ ‫التي تعبّر عن الحضور الفاعل للمرأة ملفتة ومدوية إلى درجة لعلّنا نستطيع أن‬

‫نسمّيها « ثورة النساء في البحرين » ‪.‬‬

‫بناءً على ما تقدّم ذكره يمكن أن نصنّف المهام السياسية للمرأة البحرينية على‬

‫النحو التالي ‪:‬‬

‫المشاركة في المظاهرات التي تجوب الشوارع وتغيير آفاق األجواء السياسية‬

‫للمدينة‬

‫إلقاء المحاضرات في االجتماعات العامة قصداً للتوعية واالرتقاء بالمعرفة‬

‫والنضج السياسيين للناس‬

‫الحماية ‪ ،‬تمريض واالعتناء بالجرحى والمصابين جراء العنف الممارَس من قبل‬

‫الحكومة سواء في الشوارع أو البيوت الشخصية‬ ‫‪241‬‬


‫الحضور الفاعل في الفضاء المجازي ( االنترنت ) وإيصال المعلومات حول‬

‫المطالبات والرغبات الشعبية والتوعية بشأن التعامل السبعي للحكومة حيال‬

‫المحتجّين‬

‫الحضور الفاعل في مجال حقوق اإلنسان‬

‫المواجهة الميدانية مع القوات النظامية وشبه النظامية رغم االصابات الفيزيكية‬

‫والروحية العديدة‬

‫النضال ضدّ الحكومة عبر الذهاب إلى السجون والتعذيب واالعتصامات‬

‫واإلضراب عن الطعام‬

‫مقاومة الفتاوی الدينية التي يصدرها بعض علماء السنّة الوهابيين الذين أفتوا‬

‫بجواز « االعتداء » و« إزاحة الحجاب » من النساء الشيعيات ‪.‬‬

‫وما يدعو إلى التأمل هو صمت الدول ووسائل اإلعالم التي تدّعي الدفاع عن‬

‫حقوق اإلنسان والديمقراطية في العالم أمام قضية القتل الجماعي الذي يجري في‬

‫البحرين ‪ .‬فعلى سبيل المثال إنّ صمت اإلدارة األمريكية حيال قضايا حقوق اإلنسان‬ ‫الموقف إزاء هذا الصمت ‪ ،‬خاصة تلک اإلجراءات التي تقوم بها الحكومة البحرينية‬ ‫في قمع األطباء وموظفي األقسام الصحية ال مثيل لها في تاريخ حقوق اإلنسان في‬

‫العالم وقد لفتت أنظار هذه المؤسسات بشكل كبير جداً ‪ .‬يشير « ريشارد سولوم »‬

‫مسؤول منظمة أطباء من أجل حقوق اإلنسان إلى أنّ هذا المستوی من قمع األطباء‬ ‫وكوادر المستشفيات بهدف طمس آثار نقض حقوق اإلنسان من قبل الحكومة في‬

‫البحرين ال نظير له وهو أمر يسترعي االنتباه بشكل متزايد ‪ .‬وصمت اإلدارة األمريكية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫في البحرين أثار حفيظة مؤسسات حقوق اإلنسان في العالم ودفعها إلى اتخاذ‬

‫حيال هذه القضية وعلى األقلّ مواقفها في هذا المجال يعبّر عن هذا السؤال الكبير‬

‫الذي تواجهه سياسة البيت األبيض الخارجية في منطقة الشرق األوسط وهو التوازن‬ ‫بين المصالح العسكرية واالستراتيجية وانعدام الديمقراطية ‪ .‬إنّ ما فعلته المرأة‬ ‫‪241‬‬


‫البحرينية قد جعلت الحكومة في البحرين تفقد ثباتها من حيث الماهية وهي لن‬

‫تستطيع بعد هذا أن تبسط سيطرتها على مجتمعها كما كانت في الماضي ‪.‬‬ ‫االستنتاج ‪:‬‬

‫الحركة االجتماعية شبكة من التفاعالت غير الرسمية بين عدد من األفراد ‪،‬‬

‫الجماعات أو المؤسسات ‪ ،‬التي تدخل حلبة المواجهات السياسية أو الثقافية وفق‬ ‫هوية جماعية ومشتركة ‪ .‬وبناءً على هذا التعريف فإنّ النساء البحرينيات يشكّلن‬

‫شبكة منسجمة من التفاعالت غير الرسمية وفق قواسم مشتركة من جملتها الجنس‬ ‫والدمذهب ومستوی الدراسة ويعملن في سبيل أهداف مشتركة من بينها العدالة‬

‫االجتماعية ‪ ،‬إزالة التمييز ‪ ،‬حرية التعبير واإلصالحات ‪ .‬ونظراً للقواسم المشتركة بين‬

‫النساء البحرينيات وهي ‪ – 9‬تشكيل نسبة ‪ 44.3‬في المائة من السكّان أي أقلّ من‬

‫نصف السكّان بقليل ‪ – 8 ،‬نسبة مثقفة ومتعلّمة تفوق ‪ 21‬في المائة ‪ – 5 ،‬األكثرية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المذهبية أيّ الشيعة واالشتراک في االيدئولوجية ‪ – 4‬سجلهن في النشاط السياسي –‬

‫االجتماعي في العقود األخيرة ومشاركتهنّ السياسية الفاعلة في المجتمع ‪ – 3‬الحضور‬ ‫الواسع في المظاهرات السلمية ‪ – 2 ،‬الحضور في مجال الفضاء المجازي ‪ – 9‬األرقام‬ ‫الصادمة واإلحصائيات المذهلة في االعتقال والتعذيب الروحي والجسمي والقتل في‬

‫أعداد كبيرة ‪ – 2 ،‬الحضور الفاعل للفتيات وحجابهنّ اإلسالمي ‪ ،‬كلّ ذلک يدلّ داللة‬

‫واضحة على أنّ للمرة البحرينية حضور فاعل في الحركة االجتماعية السياسية األخيرة‬ ‫التي حدثت في البحرين عقب الثورات التي شهدتها البلدان العربية والتي بدأت من‬

‫‪ 94‬فبراير عام ‪ 8199‬وهي مستمرة حتى يومنا هذا وقد أثارت موجة من الصهوة‬

‫اإلسالمية في هذا البلد وظهر هذا الحضور سواء في الفضاء الحقيقي أو المجازي وفي‬ ‫بعض األحيان كان لها دور القيادة والطليعة في هذه الحركة وصوالً إلى االشتباكات‬

‫الدائرة في الشوارع واإلصابة بالجروح والشهادة ‪ .‬وفيما يرتبط باألضرار االجتماعية‬

‫اللاحقة بالمرأة ونظراً للإحصائيات الموجودة فهنالک ما يزيد على ‪ 911‬امرأة‬ ‫‪242‬‬

‫تعرّضت للاعتقال منذ بداية التحوالت األخيرة حتى اآلن وسِجن أكثر من ‪ 911‬امرأة‬


‫وأكثر من ‪ 41‬امرأة محكومة بالسجن ألسباب سياسية ‪ ،‬وعشرات الجريحات‬ ‫والتعذيب والطرد من العمل ‪ ،‬و‪ 89‬حالة اإلجهاض ‪ ،‬التعرّض للتهديد واإلرعاب‬

‫واالعتداء ‪ ،‬و‪ 2‬نساء فزن بالشهادة بطريقة بربرية متوحّشة ‪ .‬إنّ هذه اإلحصائيات التي‬ ‫قُدّمت بشكل تقريبي ونظراً للعدد السكاني للنساء تبيّن مظلومة المرأة المطلقة‬ ‫ونقض حقوق اإلنسان في إطار واسع في البحرين حيال المرأة والتي ستُلحق أضراراً‬ ‫ال يمكن التعويض عنها على هيكل الحكومة وستقضي عليها في النهاية وسوف لن‬

‫تستطيع التعزيزات والمساعدات العسكرية السعودية واإلماراتية وكذلک سياسات‬

‫الدعم التي تقدّمها بلدان غربية مثل أميركا أن تزيد في عمرها ‪ ،‬ألنّ التجارب األخيرة‬ ‫في بلدان الشرق األوسط العربية وشمال أفريقيا قد أثبتت هزيمة الحكومات غير‬

‫الشعبية والظالمة ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫‪243‬‬


‫المصادر‪:‬‬

‫‪-1‬أسدي‪،‬بيجن‪،‬خليج فارس و مسائل آن ( الخليج الفارسي وقضاياه )‪،‬سمت ‪9529،‬‬

‫‪ -8‬إلهي ‪،‬همايون ‪،‬خليج فارس و مسائل آنان ( الخليج الفارسي وقضاياه ) ‪،‬نشر‬

‫قومس‪9524،‬‬

‫‪ -3‬إمامي ‪،‬محمد علي ‪،‬عوامل تاثير گذار داخلى در خليج فارس ( العناصر الداخلية‬

‫المؤثّرة على الخليج الفارسى )‪ ،‬مكتب الدراسات السياسية والدولية ‪ ،‬الوزارة الخارجية‬

‫‪9521،‬‬

‫‪ - 4‬أميرعبدالهيان‪ ،‬حسين ‪ ، 1364 ،‬ناكامى طرح خاورميانه بزرگ و خيزش بيداری‬

‫اسالمى درجهان عرب ( فشل مشروع الشرق األوسط الكبير وموجة الصحوة اإلسالمية في‬ ‫العالم العربى) ‪:‬مطالعه موردی بحرين ‪ ،‬فصلية الدراسات االستراتيجية مطالعات‬

‫راهبردی ‪ ،‬السنة ‪ ، 14‬العدد الثاني ‪ ،‬رقم التسلسل‪.52‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ -3‬بازدار‪،‬إلهام ‪،‬البحرين ‪،‬طهران ‪،‬منشورات أمير كبير‪9521،‬‬

‫‪-2‬بحراني‪،‬مرتضى ‪،‬جنبش های سياسى –اجتماعى بحرين ( الحركات السياسية –‬

‫االجتماعية في البحرين )‪،‬موسسة انديشه سازان نور للدراسات ‪،‬الطبعة األولى ‪9529،‬‬

‫‪-9‬برزكر ‪،‬كيهان‪،‬عوامل تاثير گذار بر سياست های جديد بحرين ( العوامل المؤثرة‬

‫على سياسات البحرين الجديدة ) ‪،‬فصلية سياست خارجى ‪،‬السنة ‪، 93‬العدد ‪،5‬خريف‬ ‫‪9521‬‬

‫‪-2‬جد‪.‬اوتومانيل‪،‬انتفاضه بحرين و روند اصالح سياسى در بحرين (االنتفاضة البحرينية‬

‫وعملية اإلصالح السياسي في البحرين)‪،‬ترجمه أمير جواهري ‪،‬مجلة علوم سياسى ‪،‬‬

‫الدراسات شرق األوسطية ‪،‬خريف ‪9528‬‬

‫‪-1‬جونز ‪،‬مارتين و آخرون‪ ،‬مقدمه ای بر جغرافيای سياسى ( مدخل إلى جغرافيا‬

‫السياسية ) ‪،‬ترجمة زهرا بيشكاهي فر‪،‬رسول اكبري‪،‬منشورات جامعة طهران‪9522 ،‬‬

‫‪-91‬سازمان جغرافيايى نيروهای مسلح ‪،‬ژئوپوليتيک منطقه خليج فارس – با تاكيد بر‬

‫‪244‬‬

‫شيعيان‬


‫( المؤسسة الجغرافية للقوات المسلحة ‪ ،‬جيوسياسية منطقة الخليج الفارسي – مع التأكيد‬

‫على الشيعة ) ‪،‬منشورات سازمان جغرافيايى نيروهای مسلح‪،‬الطبعة األولى ‪9529‬‬

‫‪-99‬سيف أفجه اي ‪،‬معصومة‪،‬البحرين ‪،‬دفتر مطالعات سياسى و بين المللى ‪،‬وزارت‬

‫امور خارجه ( مكتب الدراسات السياسية والدولية ‪ ،‬الوزارة الخارجية ) ‪9592،‬‬

‫‪-98‬شيرودي‪،‬مرتضى‪، 9522 ،‬انقالب اسالمى و بيداری اسالمى (تاثيرگذاری و نمونه‬

‫ها) ( الثورة اإلسالمية والصحوة اإلسالمية ( التأثيرات والنماذج )‪ ،‬فصلنامه علمى –‬ ‫پژوهشى مطالعات انقالب اسالمى ( فصلية دراسات الثورة اإلسالمية العلمية – البحثية ‪،‬‬

‫السنة الخامسة ‪ ،‬العدد ‪( 92‬صص ‪) 913-95‬‬

‫‪-95‬طلوعي ‪،‬محمود‪،‬فرهنگ جامع سياسى ( المعجم السياسي الشامل )‪،‬طهران‪9599،‬‬

‫‪ -94‬عدنان بن عبداهلل –القحطان‪ ، 9522 ،‬بيداری اسالمى و نيازهای فكری معاصرآن‬

‫(قسمت اول) ( الصحوة اإلسالمية ومتطلباتها الفكرية المعاصرة ( القسم األول ) )‪ ،‬صحيفة راه‬

‫نجات ‪ ،‬العدد ‪ ،945‬ص ‪4‬‬

‫‪-93‬كاظمي دينان‪،‬مرتضى‪،‬علل خيزش شيعيان حاشيه جنوبى خليج فارس ( أسباب‬

‫شناسى‪9531،‬‬

‫‪-92‬كنجينه مجمع‪،‬نگاهى سريع به ‪9‬ماه مقاومت مظلومانه در بحرين ( نظرة سريعة‬

‫على ‪ 9‬أشهر من المقاومة المظلومية في البحرين )‪،‬األعداد ‪،38،35،34‬صيف ‪9511‬‬

‫‪-99‬متقي زاده ‪،‬زينب ‪،‬جغرافيای سياسى شيعيان منطقه ی خليج فارس ( جغرافيا‬

‫السياسية للشيعة في الخليج الفارسي ) ‪،‬قم ‪،‬موسسة شيعه شناسى ‪9524،‬‬

‫‪-92‬متقي ‪،‬إبراهيم و آخرون ‪،‬تروريسم و جنبش های اجتماعى ‪-‬سياسى جديد (‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫نهضة الشيعة في الضاحية المطلّة على الخليج الفارسي ) ‪،‬قم منشورات شيعه‬

‫اإلهارب والحركات االجتماعية – السياسية الجديدة )‪،‬فصلية سياست ‪،‬مجلة كلية القانون‬

‫والعلوم السياسية ‪،‬الدورة ‪،51‬الرقم ‪،9‬ربيع‪،‬‬

‫‪-91‬مجتهد زاده ‪،‬بيروز ‪،‬ايده های ژئوپوليتيک و واقعيت های ايرانى ( األفكار‬

‫الجيوسياسية والواقع اإليراني ) ‪،‬منشورات ني ‪9591،‬‬

‫‪245‬‬


‫‪-81‬مفيد الزيديي‪،‬نشانه های تحول دموكراتيک در بحرين از اميرنشين به پادشاهى مشروطه‬

‫‪،‬ترجمة عبدالرضا همداني ‪،‬مجلة العلوم السياسية ‪،‬مطالعات خاورميانه ‪،‬صيف ‪9528‬‬

‫‪-89‬موراي‪،‬وارويک اي‪ ،‬جغرافيای جهانى شدن ( جغرافيا العولمة ) ‪ ،‬المترجمان‬

‫جعفرجوان و عبداهلل عبدالهي ‪،‬طهران منشورات جابار‪9522،‬‬

‫‪-88‬موسسه جغرافيايى و گارتوگرافى گيتاشناسى ‪،‬شناسنامه كشورهای جهان‪،‬الطبعة‬

‫األولى ‪9528‬‬

‫‪-85‬موسوي ‪،‬السيد فضل اهلل و آخرون ‪،‬بررسى جنايت تعقيب و ازار در پرتو وقايع‬

‫اخير ( دراسة جرائم المالحقة والتعذيب على ضوء الوقائع األخيرة )‪،‬مجلة حقوقى بين‬

‫المللى‪،‬نشريه مركز امور حقوقى بين المللى رياست جمهوری ‪،‬شماره ‪45،9521،‬‬

‫‪-84‬مير رضوي‪،‬فيروزه‪،‬أحمدي لفوركي‪،‬بهزاد‪،‬راهنمای منطقه و كشو‪.‬ر های حوزه‬

‫خليج فارس ‪،‬موسسة ابرار معاصر طهران‪9525،‬‬

‫‪-83‬نامي‪،‬محمد حسن‪،‬شامي قرجه لو‪،‬أبوالفضل‪،‬البحرين‪،‬مركز اموزشى و پژوهشى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫شهيد صياد شيرازی ( مركز صياد شيرازی التعليمية والبحثية )‪9511،‬‬

‫‪246‬‬

‫‪-82‬نياكوئي ‪،‬أمير‪،‬تحوالت اخير خاورميانه و شمال افريقا ‪،‬ريشه ها و پيامد های‬

‫متفاوت ( التحوالت األخيرة في الشرق األوسط ‪ ،‬الجذور والتبعات المختلفة )‪،‬فصلية‬

‫روابط خارجى السنة الثالثة ‪،‬العدد الرابع ‪،‬شتاء ‪9511‬‬


‫المصادر األجنبیة والمصادر االلکترونیة‬ ‫‪1-basuoni.sharif.report of the Bahrain independent commission of‬‬ ‫‪injury .november 2011‬‬ ‫‪2-http:,www.charghad.ir‬‬

‫محمد دهقاني ‪،‬زنان و بيداری اسالمى‪9511/91/82،‬‬

‫‪http:www.armansepehr.blogfa.com‬د‪3-.‬‬

‫زنان و بيداری اسالمى در كشورهای خاورميانه ( النساء والصحوة اإلسالمية في الشرق األوسط )‪،‬عصمت‬

‫سبهري‪، 9511/8/95،‬مبارزه باخشونت عليه زنان ‪،‬از حرف تا عمل‪9511/1/2،‬‬

‫‪4-http:www.farsnews.com.neswstext.php‬‬

‫جايگاه زنان در بيداری ( مكانة المرأة في الصحوة اإلسالمية ) اسالمى‪9511/5/81،‬‬ ‫انقالب بحرين‪،‬انقالب زن مسلمان‪،‬‬

‫‪http:www.rajanews.com.detail .aspid‬‬

‫زنان بحرين‪،‬قربانيان اصلى خشونت های سازمان يافته رژيم ال خليفه ( المرأة البحرينية ‪ ،‬الضحية الرئيسة‬

‫للعنف المنظم الذي يمارسه نظام آل خليفة‪.9511/99/81،‬‬

‫‪6-http:www.wafa.ir.beinolmelal.asia‬‬ ‫‪7-http:fa ,alalam.ir 1480/4/14‬‬ ‫‪8-http:www.teribon.ir‬‬ ‫‪9-http:www.static.mihanblog.com‬‬

‫به شهادت رسيدن ‪ 8‬زن ديگر بحرينى ( استشهاد بحريتين أخريين )‪9511/9/82،‬‬

‫‪10-http:mehravehyeasr.com.index.php.book‬‬

‫معرفى كتاب جنبشهای اجتماعى‪،‬مهدي رحيمي‪9519/9/51،‬‬

‫‪11-http:assad nohamadi .blogfa.com.post-‬‬

‫مقاله تاملى جامعه شناختى بر جنبشهای اجتماعى جديد محمدي ‪9522/91/91، ،‬‬

‫‪11-http:rasekhoon.net.article.show-97972.aspx‬‬

‫مقاله كاربرد مدل جنبش های اجتماعى ‪،‬انقالب رنگى و انقالب فرا رنكى‪،‬مرتضى شيرودی‪9511/2/83،‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫نقش زنان در بيداری اسالمى ( دور المرأة في الصحوة اإلسالمية )‪9511/91/82،‬‬

‫‪14-http;iranwomen.org.pags.defult.aspx.‬‬

‫حبس ‪4‬زن بحرينى ادامه سيست انتقام از زنان است‪،‬‬

‫‪13 -See the Op-Ed piece by Farzaneh Milani in the Newyork Times on‬‬ ‫) ‪Saudi Arabia’s Freedom Ridsrs(14 Jun 2011‬‬ ‫‪15- Sayiegh,Resemary,(1981),Roles and Functions of Arab Women:A R‬‬ ‫)‪eappraisal,Arab studies Quarterly,3,3,(258-274‬‬ ‫‪16- Sherifa, Zuhur,(2003),women and empowerment in the Arab‬‬ ‫‪World,Arab studies Quarterly,25,4(17-38).‬‬

‫‪247‬‬


‫النهضة اإلسالمية‪ ،‬ووثبة الحركاتالنسوية ؛ تحدّيات كامنة‬ ‫(لتحذير نساء الصحوة اإلسالمية)‬ ‫!‬

‫الملخص‬

‫سید علي موسوي‬

‫‪1‬‬

‫في ظل تطور حركة الصحوة اإلسالمية ودور النساء البارز في تكوين الحركة واستمرارها‪،‬‬

‫نشاهد أن المراكز والمؤسسات الفيمينية كشبكة "النسوان" اللبنانية‪ ،‬كثفت جهودها إلقامة‬ ‫العالقات مع النساء اللاتي ينتمين إلى هذه الحركة بهدف تحديد القدوة ونشر عقائدها‪ .‬في الواقع‬ ‫نشأت الحركة الفيمينية إثر حالة التحجّر والرجعية السائدة على الكنيسة وسلطة األب اإلقطاعية‬

‫وجهل حقوق المرأة ومطاليبها المطروحة في الدين‪ ،‬في ظل انتشار األفكار العلمانية والنزعة‬ ‫اإلنسانية‪ ،‬وإن تمكّنت هذه الحركة من تحقيق بعض مطالبها إال أن االبتعاد عن المعنويات‬

‫واإلفراط في تحقيق مطالبها المادية‪ ،‬ألحقت خسائر فادحة وأضرارا كبيرة بكيان األسرة‪ ،‬منها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫عالقات الرجل والمرأة واألخالقيات الفردية واالجتماعيةإلى أن تحولت فيما بعد إلى أداة بيد‬ ‫الرأسمالية والصهيونية‪ .‬وفي هذا اإلطار وتزامنا مع تطور النظام الرأسمالي‪ ،‬أخذت الفيمينية‬

‫واتجاهاتها تنتشر على مستوى العالم حتى امتدّت جذورها إلى الدول اإلسالمية‪ .‬والفيمينية‬

‫اإلسالمية‪،‬هي الشكل اإلسالمي للحركة النسوية وهي تلجأ إلى تفسير األحكام اإلسالمية وفق‬ ‫األفكار الفيمينية‪ ،‬فأخذت هذه الحركة تتسع بشكل واسع في الدول اإلسالمية‪ ،‬ما يخشى من‬

‫التباس األمر على النساء الناشطات في هذا الحركة بالدول اإلسالمية‪،‬والتأثر ببعض أفكار تلك‬

‫الحركة كمساواة الرجل والمرأة دون األخذ بنظراالعتبار القيم اإلسالمية والتمييز بين مبادئهما‪،‬‬ ‫واستبدادية النظم الحاكمة في دولهنّ‪ .‬ومن هنا تبرز أهمية المتفكّرين والناشطين في حركة‬

‫الصحوة اإلسالمية أن يساهموا في توجيه النساء في هذه الحركة وإطالعهنّ بالمطالبات الحقيقية‬

‫والنتائج العملية المدروسة وطرق اختراق االتجاهات المختلفة للفمنيستية‪.‬‬ ‫المفردات الدليلية‪:‬‬

‫‪248‬‬

‫الصحوة اإلسالمية‪ ،‬النساء‪ ،‬الفيمينية‪ ،‬الفيمينية اإلسالمية‬

‫‪ .-1‬ماجستير في فرع علم االجتماع‬


‫المقدّمة‪:‬‬

‫تحوّلت الحركة التي بدأت في تونس إثر إحراق محمد بوعزيزي نفسه احتجاجا‬

‫على سوء معاملة الشرطة معه‪ ،‬إلى مجموعة من الحركات والمسيرات االحتجاجية‬ ‫المستمرة في سائر البلدان العربية في شمال إفريقياوجنوب غرب آسيا‪ ،‬نظرا‬ ‫للظروف المشابهة في تلك البلدان والمتزامنة تقريبا معها‪ .‬وأصبح المعارضون‬ ‫يطالبون بعزل النظام الحاكم في دولهم تحت شعار "الشعب يريد إسقاط النظام"‪.‬‬ ‫)‪ .(Korotayev A, Zinkina J 2011: 139- 165‬ويعتقد غالبية المفكرين أن‬ ‫الحركات في الدول اإلسالمية أصبحت لطبيعة إسالميتها‪،‬تريد العودة إلى القيم‬ ‫اإلسالمية وإحيائها(واليتي‪9519 ،‬ش‪8198 /‬م)‪ .‬كالحركة التي بدأت في البحرين‬ ‫ويمكن أن تؤدي بعد نجاح الثورة الشعبية فيها إلى سقوط النظام الملكي في الخليج‬ ‫الفارسي ‪( .‬سنائي‪9519 ،‬ش‪)8198/‬‬ ‫وفي هذا الصدد ال يمكن إنكار دور المرأة البارز في الشؤون االجتماعية‬ ‫الثورة اإلسالمية اإليرانية سنة ‪ 9192‬والذي قال اإلمام الخميني (قدس سره‬ ‫الشريف) مشيدا بدورهنّ‪ " :‬أيها النساء أنتنّ دفعتنّ الثورة إلى النجاح" (مجمع‬ ‫تقريب المذاهب اإلسالمية العالمي‪9511 ،‬ش‪ )8199/‬واليوم نشاهد النساء في‬ ‫مصر وليبيا والبحرين وتونس واليمن‪ ،‬يقفن إلى جانب الرجال في وجه العدوّ‪.‬‬ ‫وتلعب المرأة في هذه الدول أدوارا متعددة يفوق حضورهاالمجسّد في الشوارع‬ ‫واالحتجاجات ضد النظام االستبدادي والتبعي‪ ،‬وساهمت بشكل كبيرفي إنجاح‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والسياسية لهذه الحركة‪ .‬ويذكّرنا حضور النساء في هذه الحركات بدور المرأة في‬

‫ا لثورات وحركات النهضة مستخدمة آليات جديدة كالتواصل عبر اإلنترنيت‪ ،‬وليس‬ ‫هذا فحسب وإنما ساهمت أيضا في إدارة النشاطات بالحركة الثوروية في الساحات‬ ‫المجازية أيضا‪ .‬هذه "أسماء محفوظ" الشابة المصرية التي دعت الشعب في‬ ‫صفحتها الشخصية على اإلنترنيت إلى االنتفاضة ضد الحكومة وطلبتمن الشعب‬

‫‪249‬‬


‫المصري رجاال ونساء الخروج إلى الشوارع لتحقيق مطالبهم الشعبية وإعادة كرامتهم‬ ‫اإلنسانية‪ .‬وتلك "آيات القرمزي" الشابة البحرينية والطالبة في كلية تربية المعلم‬ ‫في البحرين وهي ابنة العشرين عاما التي قبض عليها إلطالقها هتافاتضد آل خليفة‬ ‫(سبهري‪9511 ،‬ش‪)8199/‬‬ ‫وإثر هذا الحضور الحاشد والمؤثر للمرأة‪ ،‬سعت حكومات المنطقة بلجوئها إلى‬ ‫استخدام أداة الضغط ضد المرأة التي ظهرت مرة على شكل ردّة فعل المتعصبين‬ ‫دينيا في مصر ضدّ المتظاهرين من النساء في يوم المرأة‪ ،‬و تمثّلت مرة أخرى في‬ ‫التعبير عن حضور المرأة في البرلمان بالشيطان من قبل السلفيين بعد انتصار الثورة‬ ‫في مصر‪ ،‬ومرة استخدمت أداة الضغط هذه بتهديد عفة وكرامة المرأة من قبل‬ ‫الحكومة البحرينية‪ ،‬بهدف بث الرعب بين النساء للحدّ من حضورهنّ الواسع في‬ ‫الساحة (اعتضاد السلطنة‪9511 ،‬ش‪8199/‬م)‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫في هذه األثناء وفي ظل عدائها القديم للإسالم تسعى الصهيونية والنظام‬ ‫السلطوي وعناصرها‪ ،‬جرّ النساء في الدول اإلسالمية إلى االنحراف والفساد نظرا‬ ‫للدور التي قدّمته المرأة في مسار الحركات اإلسالمية إلبعادها عن أهدافها األصلية‪.‬‬ ‫ولتحقيق أهدافها تسعى أيضا إلى نشر أفكارها اللاإنسانية بأي طريقة وعبر القنوات‬ ‫الفضائية واإلنترنيت أو عبر النشاط في المكاتب الثقافية واالجتماعية التابعة‬ ‫للحركات الشيطانية والفيمينية و‪. ...‬‬ ‫والفيمينيةالتي دخلت الساحة بمطالبة المساواة بين حقوق المرأة والرجل ولم‬ ‫تجْنِ من خالل خلط المفاهيم كمطابقة التشابه من باب المساواة‪ ،‬سوى ما أدى إلى‬ ‫انحطاط المرأة وفسادها األخالقي وتقويض كيان األسرة خدمة للصهيونية العالمية‬ ‫وتحقيقا ألهداف الرأسمالية‪ ،‬تسعى اليوم أيضا بكل ما تملك من قوة وعبر حضورها‬ ‫‪251‬‬

‫الفاعل في الدول اإلسالمية إلى توسيع أفكارها اللاإنسانية السخيفة كإثارة بعض‬ ‫المفاهيم مثل مساواة حقوق المرأة والرجل‪ ،‬ما يمكن اعتباره خطرا جدّيا يهدد حركة‬


‫الصحوة اإلسالمية‪ .‬وتشير التقارير إلى أن الشبكة الفيمينية المعروفة بالحركة‬ ‫"النسوية" في لبنان ورغم ما تملكه من أفكار علمانية إال أنهاأقامت عالقات متعددة‬ ‫مع النساء في تونس ومصر ووليبيا بعد حدوث الثورات فيها (أمين‪،‬‬ ‫‪9519‬ش‪8198/‬م)‪ .‬ومن الضرورة بمكان تبيين هوية أفكار هذه الفئة ومطالبها‬ ‫الحقيقية‪ ،‬وموقفها إزاء اإلسالم‪ ،‬وتبعات اتساعها في الغرب‪ ،‬ومدى نفوذها في‬ ‫الدول اإلسالمية ونشاطها في حركات الصحوة اإلسالمية‪ .‬وهذا المقال يسلط الضوء‬ ‫على هذه األسئلة ليجيب عليها وك ما أنه بصدد تقديم حلول للحد من انتشار هذه‬ ‫الظاهرة‪.‬‬ ‫ما هو مفهوم الفيمينيةوما هي مطالبها؟‬ ‫إن الفيمينية لفظة فرنسية‪ ،‬ومقتبسة من لفظة ‪ femme‬بمعنى المرأة (فريدمن‪،‬‬ ‫‪ )2 :9529‬أو ‪ feminine‬بمعنى (األنوثة‪ ،‬التأنيث‪ ،‬المرأة‪ ،‬الجنس المؤنث)‪ ،‬وهي‬ ‫مقتبسة من لفظة ‪ femina‬اللاتينية (زيبايي نجاد وسبحاني‪.)13 :9591 ،‬‬ ‫فيه بمعنى واحد‪ .‬في اإلنجليزية جاء بمعنيين‪ :‬األول‪ ،‬وجود الصفات النسائية لدى‬ ‫الرجال‪ .‬والثاني‪ :‬تلك الرؤية القاءلة بتساوي المرأة مع الرجل في جميع المجاالت‬ ‫السياسية واالقتصادية واالجتماعية (فريدمن‪ ،‬ن‪.‬م ‪ .)3 :‬وفي اللغة الفارسية لها‬ ‫معادالت كالنزعة النسائية والرؤية النسائية والمطالبة بحرية النساء‪ .‬وهنا ال يمكن‬ ‫تجاهل هذا األمر بأن بعض المعاني ال تبين حقيقة الفيمينيةبالشكل الصحيح (تقوي‬ ‫دهاقاني‪ .)9529:93 ،‬أما في اللغة العربية فقد يعبّر عن نهضة المرأة بتحرير المرأة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ويستخدم هذا اللفظ في اللغة اإلنجليزية والفرنسية واأللمانية مع تغيير جزئي‬

‫ويعبرعن الفيمينية األيدئولوجية بالنسوية (المجلس األعلى للحوزة العلمية‪،‬‬ ‫‪.)9511:93‬‬ ‫وقد استخدمت هذه اللفظة ألول مرة عام ‪9299‬م في نص طبي باللغة الفرنسية‬ ‫لشرح نوع من الوقفة في نمو الجسم والسيما الخصائص الجنسية لدى الرجال‬

‫‪251‬‬


‫المرضى من منطلق أن عالئم األنوثة تظهر في أجسامهم وهم يعانون من هذه‬ ‫الظاهرة‪ .‬ومن ثم اسخدم ألكساندر دوما اإلبن عام ‪ 9298‬في كراسة بعنوان المرأة –‬ ‫الرجل‪ ،‬حول النساء المحصنات‪ ،‬هذه اللفظة لشرح حاالت النساء اللاتي يشبه‬ ‫سلوكهنّ سلوك الرجال (فريدمن‪ ،‬ن‪.‬م ‪.)99 :‬‬ ‫والمالحظ هنا أن هذه اللفظة وإن كانت في المصطلح الطبي استخدمت لتبيين‬ ‫حالة الرجال الذين تظهر لديهم عالمات األنوثة إال أن في المصطلح السياسي‪،‬‬ ‫استعمل ألول األمر لتبيين خصائص وسمات النساء اللاتي تظهر لديهنّ حاالت‬ ‫رجولية‪ .‬ولم تطلق هذه اللفظة حتى العقد الستين والسبعين الميالديين على‬ ‫المؤسسات النسوية وكانت تستخدم في مواضيع خاصة ومحدودة‪ ،‬ومنذ ذلك الحين‬ ‫أصبحت هذه اللفظة تطلق على المجموعات المعنية بحقوق المرأة واتسعت في هذه‬ ‫المفهوم شيئا فشيئا (المجلس األعلى للحوزة العلمية وغيره‪ ،‬ن‪.‬م‪.)94 :‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وتطلق لفظة الفيمينية اليوم مرة على حركات منظمة تنشط في تحقيق حقوق‬ ‫المرأة ومرة أخرى تطلق على فكرة تعتقد بتساوي حقوق المرأة والرجل في‬ ‫المجاالت السياسية واالقتصادية واالجتماعية والقانونية (ن‪.‬م‪ .)95 :‬وتعتبرالنهضة‬ ‫النسوية مجموعة من التطورات التي استجدت في منتصف القرن التاسع عشر على‬ ‫المجاالت الثقافية واالجتماعية واالقتصادية والسياسية في ظل انتشار ظاهرة‬ ‫الحداثة‪ .‬وبدأ هذا التيار بالظهور من منطلق حركة اجتماعية سياسية حتى وصلت إلى‬ ‫مرحلةطرح الرؤى االجتماعية ومن ثم تطورت هذه الرؤية إلى طرح الفلسفة والعلوم‬ ‫الفيمينية وعلم الفيمينية‪ .‬ويعتبرها آبوت وواالس(آبوت وواالس‪:9521،‬‬ ‫‪) 588‬حركة أو نهضة نشأت بتوجّه نسائي وبهدف إزالة أنواع التمييز والنظرة‬ ‫العنصرية والطبقاتية والجنسية ضد النساء‪ .‬وفي تعريف آخر‪ ،‬جاء بمعنى معارضة‬ ‫‪252‬‬

‫أي تمييز فردي واجتماعي واقتصادي تعاني منه المرأة لكونها إمراة( ‪Bouchier,‬‬ ‫‪ .)1983: 2‬وأيضا من التعاريف األخرى للفمنيستية أو النسوية‪ ،‬دعم حقوق‬


‫المرأة بناء على المفاهيم العلمانية والنزعة اإلنسانية‪ ،‬معتبرة عدم المساواة الموجود‬ ‫بين المرأة والرجل غير اعتيادي ومؤكدة على الحركة نحو تحقيق المساواة بينهما أو‬ ‫تفوق المرأة أحيانا (المجلس األعلى للحوزة العلمية والبقية‪ ،‬ن‪.‬م‪ .)55 :‬ويرى‬ ‫مانويل كاستلز أن النسوية أو الفيمينية تعتبر نوعا من االلتزام في سبيل إنهاء السلطة‬ ‫الرجولية‪ .‬ويعتقد أن جوهر الحركة النسوية يكمن في إعادة تحديد هوية المرأة التي‬ ‫يمكن أن يتقارن مع مساواة الجنسين من الذكر واألنثى وإزالة الجنسية من‬ ‫االختالفات اإلحيائية والثقافية والتأكيد أحيانا على الصفات الذاتية للمرأة‪ .‬وبناء على‬ ‫هذه الرؤية‪،‬ورغم تنوع الحركات النسوية وتعددها يمكن القول إن وجه االشتراك‬ ‫في جميع آراء الحركاتالفيمينية‪ ،‬هو إعادة تحديد هوية المرأة إزاء السلطة األبوية‬ ‫(كاستلز‪.)9521:899 ،92 ،‬‬ ‫ونظرا القتراب اآلراء والنزعات الفيمينية إلى المذاهب الفلسفية والسياسية‬ ‫الغربية‪ ،‬نشأت مجموعات مختلفة من الحركات النسوية‪ ،‬لكل منها رؤية خاصة‬ ‫واالشتراكية وما فوق الحداثة‪ .‬تعتقد الفيمينية الليبرالية أن األدوار الجنسية واألحكام‬ ‫غير العادلة‪ ،‬هي معتقدات معترف بها في ظل الفروق والخالفات الطبيعية‬ ‫والعالقات االجتماعيةالتي تعيّن مصير كل من الرجل والمرأة بشكل يختلف عن‬ ‫اآلخر‪ .‬وفي النتيجة يمكن القول إن الليبراليين يعارضون األدوار النمطية في األسرة‬ ‫والمجتمع واألساس عندهم مبني على حرية العمل والتلذذ وإرضاء النفس وهم ال‬ ‫يعتقدون بأدوار األم والزوج في األسرة التقليدية كونها تحدد الرغبات الجنسية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫حول حقوق المرأة ومن أهم هذه النزعاتالفيمينية الليبرالية والماركسية والراديكالية‬

‫لديهم (آليسون‪.)9521 ،‬‬ ‫والمحور األساسي في الفيمينية الماركسية يتركز على دور التمييز الطبقي ودور‬ ‫تطور أدوات اإلنتاج في حدوث التطورات الثقافية واالجتماعية‪ .‬وهذه النظرة هي‬ ‫نتيجة مساعي نساء عملن في تطوير الماركسية ليتمكّنّ من تبيين موقع المرأة‬

‫‪253‬‬


‫وتوظيفها في المجتمعات الرأسمالية‪ .‬يعتقد ماركسوأنكلس أن األسرة هي أول كيان‬ ‫اجتماعي الذي يجري فيه تقسيم العمل غير العادل ويجب أن يتالشى‪ .‬يقول‬ ‫ماركس‪ " :‬إن األسرة تكوّنت لرفع متطلبات النظام الرأسمالي وبطلب من الرجال‬ ‫لنقل إرثهم إلى الورّاث الشرعيين"(ريتزر‪.)428 :9524 ،‬‬ ‫وتعتبر الفيمينية الراديكالية حركة ثورية لتحرير المرأة ‪ .‬ويعتقد أصحاب هذه‬ ‫الحركة أن ليس هناك من مجال ال يتدخل فيه الرجل‪ .‬وبناء على هذا يتمحور أساس‬ ‫عقيدة الفيمينية الراديكالية على أن عدم المساواتبين الرجل والمرأة نتيجة نظام‬ ‫مقتدر متمثل بسلطة الرجل هو أهم أشكال عدم المساوات في المجتمع‪ .‬وبرى‬ ‫شوالميت فايرستون أن موقع المرأة في طول التاريخ نابع من الحالة البيولوجية لدى‬ ‫المرأة كوضع الحمل‪ ،‬والدورة الشهرية وتربية األطفال و‪ ...‬؛ ولكنه يقول إن التقنية‬ ‫الحديثة تحرر المرأة من كل ما كان يقيدها ‪ ......‬ومن هذا المنطلق ستعطي األسرة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مكانهاكمركز للإنجاب واالقتصاد إلى مجتمع متحرر من األدوار المبتنية على أساس‬ ‫الجنس (توحيدي‪)9112 ،‬‬ ‫أما الفيمينية االشتراكية فهي مزيج من الرؤيتين الفيمينية الماركسية والراديكالية‬ ‫التي تعتقد بأن نظام الجنسية والسلطة األبويةونظام الرأسمالية كالهما يلعبان دورا‬ ‫في ممارسة الظلم على المرأة‪ .‬وأصحاب هذه المذاهب يرون أن الجنسية والقومية‬ ‫والفئة العمرية عامل أساس لظلم المرأة ويعتبرون حرمانها من الحريةنتيجة رقابة‬ ‫تفرضها السلطات العامة والخاصةعلى المرأة‪ .‬وهؤالء يطالبون بتعديل النظام‬ ‫االقتصادي في المجتمع وفرض االشتراكية وتعديل األبعاد الثقافية والنفسية في‬ ‫المجتمع وإزالة تقسيم العمل بناء على الجنسية في جميع المجاالت لتحرير المرأة‪.‬‬ ‫لهذا يمكن القول إن الفيمينية االشتراكية ترى بأن النظام االقتصادي وسلطة األب‪،‬‬ ‫‪254‬‬

‫عامل أساس في جعل المرأة في هذه المرتبة بأن تكون تحت حماية الرجل‪ ،‬وأن‬ ‫الحل يكمن في محاربة التمييز الطبقي والجنسية (ظهرابي كالنتري‪)9524 ،‬‬


‫وفي أواخر عقد السبعينيات‪ ،‬قام أصحاب فكرة ماوراء الحداثة بالدفاع عن‬ ‫األسرة ودور األم واالختالفات الطبيعية بين المرأة والرجل وقاموا بتعديل آرائهم‬ ‫السابقة‪ .‬وكتبوا مقاالت متعددة تشتم منها رائحة الندم حول ما كانوا يتفهون به في‬ ‫ظل الفيمينيةوتشير إلى التراجع عن نظرتهم‪ .‬والفمينستيون الذين كانوا يرون‬ ‫األسرة بمثابة معتقل للمرأة‪،‬أصبحوا يعبرون األسرة جزء من أشكال التواصل التي‬ ‫بإمكان المرأة أن تلبّي احتياجاتها العاطفية‪ .‬وتعدّ النسبية من أهم سمات هذه‬ ‫الفكرة‪ .‬وعلى المرأة أن تجد حلوال في ظروف ومواطن مختلفة لمواجهة السلطة‬ ‫األبوية‪ .‬ويؤكد بعص أصحاب هذه الفكرة على ضرورة االحتفاظ بصفات األنوثة لدى‬ ‫المرأة ويعتقدون بأن المرأة بحاجة إلى األسرة واألطفال‪ .‬ويعزو مذهب ما وراء‬ ‫الحداثة سبب وقوع المرأة تحت حماية الرجل إلى وجود سلوكيات تنشأ االختالف‬ ‫في المرأة والرجل منذ الوالدة‪ .‬ومن هذا المنطلق يرى المجتمع المطلوب هو‬ ‫المجتمع ذو الجنسيتين الذكر واألنثى يتوفر فيه حقوق المرأة والرجل المتشابهة‬ ‫أما النقطة المشتركة بين جميع هذه المكاتب والمذاهب الفكرية المختلفة تتلخص في‬ ‫جعل اإلنسان مصدرا للتشريع وال يحتاج إلى هداية الوحي كونها مبتنية على النظرة‬ ‫اإليديولوجية الغربية الحديثة القائلة بالنزعة اإلنسانية وتؤكد على الجانب المادي للإنسان‪.‬‬ ‫وال مكان للتمسك بالوحي واألخذ به وال اعتقاد بسيطرة ما وراء الطبيعة على الشؤون‬ ‫االجتماعية في هذه المذاهب (زيبايي نجاد وسبحاني‪ ،‬ن ‪.‬م‪ )81-84 :‬ولهذا السبب نرى‬ ‫أن هذا المذهب واتجاهاته المختلفة ينتقد األديان بشدة‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫والمتقاربة‪( .‬ن‪ .‬م)‬

‫الفیمینیة واألدیان‪:‬‬ ‫في الواقع كان الفمنيستيون أول من اعتقد بموضوع االهتمام بالجنسية والدين‬ ‫على حد سواء ورأوا بأنه ال يمكن دراسة العادات والرموز الدينية دون االلتفات إلى‬

‫‪255‬‬


‫الجانب الثقافي لمفهوم جنسية النساء والرجال‪ .‬ويعتقد الفمنستيون أن األديان‬ ‫مؤسسات مقتدرة تحدد أدوار الجنسيات من الرجال والنساء في المجتمع‪ .‬وال‬ ‫تلعب المؤسسات الدينية في تحديد نوعية مشاركة المرأة والرجل في النشاطات‬ ‫الدينية فحسب بل هي تسعى أيضا لتحديد األدوار الجنسية المخصصة لكل منهما‬ ‫في المجتمع إلعطائها المشروعية‪ .‬ولهذا تعتقد الفيمينية أن األديان توظف لدعم‬ ‫الرؤى المبتنية على السلطة الرجالية حول تحديد أدوار النساء والرجال في المجتمع‬ ‫‪ .‬وبناء على هذا تدعم التمييز ضد المرأة ‪ .‬ومن هذا المنطلق يعتبر نقد األديان‬ ‫التقليدية لفهم العالقة بين الدين والجنسية‪ ،‬أحد أهم الدراسات الدينية واالجتماعية‬ ‫لدى أصحاب الفكرة الفمنستيية (‪ .) Toft, 1995: 556- 560‬وبكلمة واحدة إن‬ ‫للفمنستية نظريتين في حول الدين‪ -9 :‬نقد سياسة اإلصالحات االجتماعيةالليبرالية‬ ‫من العادات الموجودة ‪ -8‬خلق طريقة وهمية جديدة لعقيدة النظرة النسوية للدين‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يعدّ"كتاب النساء المقدس" (‪ )9212‬للكاتبة إليزابت كدي استانتن أول‬ ‫نشاطفمنيستي إليجاد تغييرات في المذهب‪ .‬إن اللغة وتفسير المقاطع الخاصة‬ ‫للنساء في الكتاب المقدس يعتبر من جملة أسباب موقع المرأة الدوني‪ .‬وتعتقد‬ ‫مري ديلي في كتاب "الكنيسة والجنس اآلخر" (‪ )9122‬وفي كتاب "المرأة وعلم‬ ‫البيئة"‪ " :)9192( ،‬أن فكرة سلطة الرجل في المسيحية هي التي طرحت موضوع‬ ‫رب اإلناث بعد تجريده من أي قوة عبر وضع بعض عناصره في أسطورات جديدة‪.‬‬ ‫كفكرة األقانيم الثالثة والصليب ووالدة المسيح من أم باكرة كلها عناصر استمدت‬ ‫وجودها من رب أنثوي"‪ .‬وتعتقد مري ديلي أن رسالة المسيحية القطبية هي رسالة‬ ‫تدخل في إطار تعذيب النفس واآلخرين والتي شرّعتالتعذيب (هامو كمبل‪،‬‬ ‫‪.)521 :9528‬‬ ‫‪256‬‬

‫وما يثير االنتباه في رؤية الفيمينيةبالنسبة للدين أنهم لم يكتفوا بنقد المسيحية‬ ‫فحسب وإنما وجهوا انتقادهم إلى جميع األديان فيما يخصالسلطة الرجالية المطلقة‬


‫والتمييز ضد المرأة ‪ .‬ويعتقد أصحاب هذه الفكرة أن االستيعاب التحفظي من‬ ‫األديان اإلبراهيمية والتي تشمل اليهودية والمسيحية واإلسالم جميعها تعارض‬ ‫الحداثة وكل أشكال الليبرالية الدينية‪ .‬وإحدى ميزاتهذه األديان أن ال يفرق بين اهلل‬ ‫والعالم فحسب بل يعمم هذا الفرق بين الرجل والمرأة أيضا‪ .‬ووفق هذا التقسيم‬ ‫الذي وضعته األديان‪ ،‬فإنه كما أنه على البشر أن يطيع ربّه‪ ،‬فعلى المرأة أيضا أن‬ ‫تطيع الرجل (‪.)Woodhead, 2002: 332-56‬‬ ‫وأحد أهداف مراكز األبحاث الفيمينية‪ ،‬كشف سنة وتاريخ يدافع عن المرأة‪.‬‬ ‫وتقتبس هذه األبحاث مصادرها من األنثروبوجيا واألبحاث التاريخية لمجتمعات‬ ‫امتازت بالسيطرة النسائية فيها والمذاهب القديمة القائلة بالربوبية األم‪ .‬والباحثون‬ ‫الفمنستيون بصدد معرفة أسباب اندثار المذاهب البدائية لصالح المذاهب القائلة‬ ‫بالسيطرة الرجولية (هام وكمبل‪ ،‬ن‪.‬م)‪.‬‬ ‫يعتقد الفمنستيون المتخصصون بالدين أن المعتقدات الدينية في المجتمع‬ ‫عالقاتهم مع الطبيعة‪ .‬ووفقا لما يدعيه هؤالء الباحثون فإن األديان يجب أن تتطور‬ ‫إليجاد نوع من التوازن االجتماعي والطبيعي للبقاء حتى المستقبل‪ .‬ولهذا نرى أن‬ ‫عبادة األوثان لفتت انتباه الفمنستيين الذاتيين والفنستيين الداعمين للبيئة‪ ،‬ما أثرت‬ ‫إعجابهم العتبار بعض المضامين توحي بإعادة الوحدة‪ ،‬ومبدأ الرب األنوثي ما يعتبر‬ ‫عودة إلى قيم السلطة النسائية و‪(...‬ن‪.‬م‪.)521 ،‬‬ ‫وأما استارهاوك الكاتب والناشط األمريكي الشخصية البارزة في مزج الربوبيات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الحديثتحمل في طياتها نماذج للتغيير متقاربة في إقامة العالقات اإلنسانية وفي‬

‫والمسائل البيئية يدعو في كتب مثل "الرقص الحلزوني‪ :‬إلى إحياء المذهب القديم‬ ‫الذي يعتقد بالرب األنثوي‪ "9191 ،‬وكذلك في اجتماع الجماعات الوثنية باسم‬ ‫"رحلة السحرة" يدعو إلى االعتناق بمذهب يعتقد بالرب األنثوي وينصح األخذ بهذا‬ ‫المذهب الذي يقول إنه يعيد القداسة للإنسان والطبيعة (ن‪ ،‬م‪.)591 ،‬‬

‫‪257‬‬


‫ويغتقد آندره ميشيل أن األديان الكبرى المعتقدة بالسلطة الرجالية‪ ،‬استقرت‬ ‫بعد انقالب التغييرات السياسية واالقتصادية والتقنية واإليولوجية في حياة‬ ‫المجتمعات والقضاء على المذاهب العريقة التي كانت األرباب األنوثية هي الغالبة‬ ‫فيها (ميشيل‪ .)9598:53 ،‬وفي الواقع يتركز أحد نشاطات الفيمينية في انتقاد قيم‬ ‫المعتقدات الدينية ونظرة الدين بالنسبة للمرأة‪.‬‬ ‫وعلى أي حال‪ ،‬فإن الفيمينية بجميع أنواعها واتجاهاتها تعتبر الدين أساسا‬ ‫لتشريع السلطة الرجالية‪ .‬وقد طرح الفمنستيون المتكلمون نظريات جديدة في‬ ‫أبحاثهم الدينية كحل جديد‪ ،‬منتقدين جميع األديان ومؤكدين على مسألة الجنسية‬ ‫تحت عنوان اإللهيات الفيمينية والنظرة النسوية للدين (موحد‪ .)9523 ،‬ونرى هذه‬ ‫الحركة لم تترك مجاال للتعهدات األخالقية بطرحها مواضيع كاإلجهاض والمثلية‬ ‫النسائية و‪ ...‬وباتساعها ستترك تبعات وآثارا سلبية وكارثة مأساوية في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المجتمعات الغربية ‪.‬‬ ‫اتساع الفیمینیةونتائجها في الغرب‪:‬‬ ‫ظهرت النزعة الفيمينية كرد فعل إزاء المظالم وعدم المساوات التي كانت‬ ‫سائدة في الغرب أنذاك؛ ولكن من جهة أخرى يعتبر التغيير والتطور في الميول‬ ‫الفيمين ية دليال على عدم جدواها في التعويض عن الحقوق السليبة للمرأة ‪ .‬وتشير‬ ‫نتائج األبحاث إلى أن اتساع الروح االنتقادية الفيمينية في داخل الديانة المسيحية‬ ‫واتساع حضور المرأة في المجتمع السيما موضوع النظرة النسوية للدين والتأكيد‬ ‫على تعدد األديان الفردية بنزعة أنثوي ة ومواجهة المبادئ وتقديم بدائل مؤنثة‬ ‫للربوبية‪ ،‬وتقديم عناصر أساسية للإلهية الفيمينية والتي تؤكد جميعها على هذا العالم‬ ‫‪258‬‬

‫وهذه الدنيا والحياة البشرية فيها وأصبحت بديلة عن الحياة األخروية‪ ،‬كلّها‬


‫أثّرتفيدنيوية العالم الغربي (موحد‪ ،‬ن‪،‬م ) ومن المؤكد أن لهذا األثر تبعاتأخرى‬ ‫تطفو يوما على سطح المجتمع ال محالة‪.‬‬ ‫و مع أن هذه الحركة قد بلغت اليوم مرحلة خاصة بعد قرنين من مرورها‬ ‫بأحداث و تقلبات و استطاعت تحقيق مطالبها إلى حد ما في اطار استيفاء بعض‬ ‫الحقوق المشروعة للمرأة ‪ ،‬إال أن نتائجها الكارثية أكثر ظهوراً من مكتسباتها‬ ‫اإليجابية ‪ ،‬و منها تبعات و مضاعفات سيئة مثل المخاصمة و التقابل بين المرأة و‬ ‫الرجل و ضياع القيم األخالقية و هبوط الشخصية اإلنسانية للمرأة ‪ .‬إن نظرة إلى‬ ‫المجتمع األمريكي المعاصر تظهر لنا ان مناقشة الشؤون الجنسية بحرية و تعليمها‬ ‫المبكر في المدارس الذي دعا اليه الفمينيون لسنين طويلة و كانوا يعتبرونه السبب‬ ‫الرئيسي لضعف المرأة و استحيائها و عدم خبرتها قد أدى إلى تعرض ما يقارب‬ ‫‪ %41‬من البنات إلى اإليذاء الجنسي يومياً و ‪ %81‬منهن بصفة اسبوعية ‪.‬‬ ‫(‪.)Irene, 1993: 1030‬‬ ‫الدعايات الفيمينية المتواصلة ‪ ،‬تعتبر النساء و البنات المتصفات بالعفة و الحياء في‬ ‫عداد الناقصات و يبحثن عن العالج ‪ .‬انهم يعتقدون ان العفة مفهوم ناجم عن نزعة‬ ‫السيادة األبوية افتعله الرجال لكبت النساء و تحميقهن ‪ ،‬و قد جعل ذلك الرجال و‬ ‫النساء يواجهون تحدياً كبيراً في االستجابة لرغباتهم الجنسية ‪ .‬ان النساء ينكرن العفة‬ ‫باعتبارها مؤشر تمييز و من جهة اخرى يتعرضن الى األذية الجنسية و السلوكية ‪ .‬و‬ ‫بالتالي ‪ ،‬يصررن بشكل اكثر على استيفاء حقوقهن و يزدن من حرياتهن (پيشوايى‪،‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و الحقيقة انه قد حدث اليوم نوع من االستبدال الثقافي العظيم ‪ ،‬و على اثر‬

‫‪ )8112‬إلى درجة أنه حتى السلوكيا ت و التعامالت التي تأتي لحماية المرأة هي‬ ‫ايضاً تعتبر كتمييز ‪ .‬و قد اصدرت المحكمة القضائية العليا في الواليات المتحدة عام‬ ‫‪ 9191‬القرار بأنه الينبغي ان يكون لعنصر الجنسية تأثير في دفع النفقة ‪ ،‬و بالتالي‬ ‫منعت الحماية المالية للمرأة بعد الطالق ‪ ،‬و حسب تقرير جريدة وال ستريت‬

‫‪259‬‬


‫جورنال ‪ ،‬في عام ‪ 1616‬ازداد بسرعة عدد النساء الملزمات بدفع النفقة إلى‬ ‫أزواجهن في عام ‪.)Glommour, 1998( . 1616‬‬ ‫و مع أن هذه الحركة قد بلغت اليوم مرحلة خاصة بعد قرنين من المرور بأحداث‬ ‫و تقلبات و استطاعت تحقيق مطالبها إلى حد ما في اطار استيفاء بعض الحقوق‬ ‫المشروعة للمرأة ‪ ،‬إال أن نتائجها الكارثية أكثر ظهوراً من مكتسباتها اإليجابية ‪ ،‬و‬ ‫منها تبعات و مضاعفات سيئة مثل المخاصمة و التقابل بين المرأة و الرجل و ضياع‬ ‫القيم األخالقية و هبوط الشخصية اإلنسانية للمرأة ‪ .‬إن نظرة إلى المجتمع األمريكي‬ ‫المعاصر تظهر ل نا ان مناقشة الشؤون الجنسية بحرية و تعليمها المبكر في المدارس‬ ‫الذي دعا اليه الفمينيون لسنين طويلة و كانوا يعتبرونه السبب الرئيسي لضعف‬ ‫المرأة و استحيائها و عدم خبرتها قد أدى إلى تعرض ما يقارب ‪ %44‬من البنات إلى‬ ‫اإليذاء الجنسي يومياً و ‪ %26‬منهن بصفة اسبوعية ‪.)Irene, 1993: 1030( .‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و الحقيقة انه قد حدث اليوم نوع من االستبدال الثقافي العظيم ‪ ،‬و على اثر‬ ‫الدعايات الفمينية المتواصلة ‪ ،‬تعتبر النساء و البنات المتصفات بالعفة و الحياة في‬ ‫عداد الناقصات و يبحثن عن العالج ‪ .‬انهم يعتقدون ان العفة مفهوم ناجم عن نزعة‬ ‫السيادة األبوية افتعله الرجال لكبت النساء و تحميقهن ‪ ،‬و قد جعل ذلك الرجال و‬ ‫النساء يواجهون تحدياً كبيراً في االستجابة لرغباتهم الجنسية ‪ .‬ان النساء ينكرن العفة‬ ‫باعتبارها مؤشر تمييز و من جهة اخرى يتعرضن الى األذية الجنسية و السلوكية ‪ .‬و‬ ‫بالتالي ‪ ،‬يصررن بشكل اكثر على استيفاء حقوقهن و يزدن من حرياتهن (پيشوايى‪،‬‬ ‫‪ )8112‬إلى درجة أنه حتى السلوكيات و التعامالت التي تأتي لحماية المرأة هي‬ ‫ايضاً تعتبر كتمييز ‪ .‬و قد اصدرت المحكمة القضائية العليا في الواليات المتحدة عام‬ ‫‪ 9191‬القرار بأنه الينبغي ان يكون لعنصر الجنسية تأثير في دفع النفقة ‪ ،‬و بالتالي‬ ‫‪261‬‬

‫منعت الحماية المالية للمرأة بعد الطالق ‪ ،‬و حسب تقرير جريدة وال ستريت‬


‫جورنال ‪ ،‬في عام ‪ 1616‬ازداد بسرعة عدد النساء الملزمات بدفع النفقة إلى‬ ‫أزواجهن في عام ‪.)Glommour, 1998( . 1616‬‬ ‫و فضالً عن ذلك ‪ ،‬تزامناً مع ظاهرة النمو و التوسع الحضاري و كنتيجة‬ ‫للتغييرات التي تدعو اليها النساء الفمينيات ‪ ،‬قد طرحت ايضاً ظاهرة المثلية‬ ‫الجنسية (زواج شخصين من جنس واحد معاً) و يكون تطبيع العالقة الجنسية بين‬ ‫أنثى و مثيلها الجنسي و إنكار و رفض العالقات االسرية التقليدية ايضاً من األمور‬ ‫المعروضة و المروج لها ضمن الفمينية ‪ ،‬و قد شهدت دول اوربية و بعض واليات‬ ‫امريكا اقرار قوانين في الزواج و االرث و التبني للمثليين الجنسيين (المجمع‬ ‫العالمى للتقريب بين المذاهب اإلسالمية‪ ،‬المصدر نفسه)‪.‬‬ ‫و من النتائج و التبعات األخرى للفمينية تقييد شأن المرأة كجسد يشكل واحداً‬ ‫من العناص ر الرئيسية في السوق في عصر العولمة ‪ ،‬و عليه ‪ ،‬يتحول جسد المرأة إلى‬ ‫أداة في خدمة التبادالت االقتصادية في اجواء من التهديد و التشجيع ‪ ،‬و بهذا‬ ‫و قد صاحب ذلك نمو و انتشار عصابات الدعارة الستغالل المرأة و توظيفها في‬ ‫سوق يحتل المرتبة الثانية في قائمة األسواق السوداء بعد تجارة المخدرات ‪.‬‬ ‫و بصورة عامة يجب القول ان الفمينية طوال نشاطها في الغرب لمدة قرنين من الزمن‬ ‫قد تسببت في زعزعة االسرة و المواجهة بين الرجل و المرأة و إنكار القيم األخالقية و ‪، ...‬‬ ‫و نشهد اليوم ان الفمينية و على الرغم من مضي عشرات السنين على ظهورها ‪ ،‬ليس لم‬ ‫تحقق أهدافها فحسب ‪ ،‬بل قد ازدادت مشاكلها ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫التحويل يخرج جسدها من اطار مهارة اإلنتاج إلى مجال مهارات االقتصاد الجنسي ‪،‬‬

‫نفوذ و توغل الفمينية في البلدان اإلسالمية‪:‬‬ ‫كما ذكرنا ‪ ،‬كانت اولى بوادر الحركة الفمينية ردود الفعل التي ابدتها النساء‬ ‫الغرب يات تجاه الظروف الثقافية الموجودة في الفترات المختلفة ‪ ،‬لكنها تحولت في‬ ‫متابعة طريقها إلى مجال ينعكس فيه العديد من أهداف النظام الرأسمالي اليهودي‬

‫‪261‬‬


‫في الغرب و خرجت عن شكلها األولي تدريجياً ‪ ،‬و الحقيقة ان أحداث العقود الثالثة‬ ‫الماضية قد أثبتت ان الحماية الواسعة للمرأة بهدف إنهاء شتى أشكال التمييز ضدها‬ ‫كانت تشكل الجزء الخفي لبرنامج العولمة ‪.‬‬ ‫ان الفمينية و منذ بداية دخولها في العالم اإلسالمي لقيت ردود فعل المفكرين‬ ‫اإلسالميين ‪ ،‬و مع ذلك لم يكن نفوذها إلى درجة واحدة في البلدان اإلسالمية‬ ‫المختلفة ‪ .‬دخلت المواضيع الفمينية العالم اإلسالمي في اخريات القرن التاسع عشر‬ ‫و كانت مصر من اولى البلدان اإلسالمية التي دخلت فيها األفكار الفمينية ‪ .‬في عام‬ ‫‪1632‬م شكلت النساء المصريات أول جمعية فيمينية و وضعن الحجاب عنهن‬ ‫احتجاجاً على ظروف المجتمع المصري الخاضع لسيادة ذكورية ‪ ،‬و عقب ذلك‬ ‫تشكل الحزب الفمينية الوطني)‪ (NFB‬عام ‪9144‬بهدف إشاعة التعليم و الصحة بين‬ ‫نساء الطبقة الدنيا في القاهرة و شرعية اإلجهاض و خفض نسبة الوالدة ‪ ،‬و استمر في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫نشاطه ‪( .‬اعتضادالسلطنه‪ ،‬المصدر نفسه)و في لبنان ايضاً قد تأسست الشبكة‬ ‫الفمينية النسوية منذ عدة سنوات ‪ ،‬و هي الجمعية الفمينية الوحيدة النسوية في لبنان‬ ‫التي تمارس عضواتها النشاط بشكل المركزي و مستقل ‪ .‬هذه الشبكة عبارة عن‬ ‫جمعية علمانية قد سعت إلى إجراء تغييرات اجتماعية فى لبنان منذ تأسيسها ‪ ،‬و تمارس‬ ‫النشاط بالتركيز على الجوانب السياسية لحقوق المرأة عبر اقامة المظاهرات و الحمالت و‬ ‫المحاضرات و األنشطة الثقافية ‪( .‬امين‪.)8198 ،‬‬ ‫لكن النسيج الديني و المذهبي في معظم البلدان اإلسالمية و منها ايران لم يسمح‬ ‫للحركات الفمينية بالنشاط بشكا مباشر و سافر ‪ .‬و لذلك ‪ ،‬فاضطرت الفمينية من‬ ‫أجل بقائها و انتشارها فيها إلى استبدال القالب و الدخول تحت غطاء جديد يسمى‬ ‫بالفمينية اإلسالمية لتكافح اإلسالم باسم اإلسالم ‪ .‬و مع ان هناک ايضاٌ نزعات‬ ‫‪262‬‬

‫فيمينية اخرى تنشط في البلدان اإلسالمية بأشكال و صور مختلفة و الينبغي ان‬


‫نفغل عن المخاطر الناجمة عن نشاطها ‪ ،‬لكن الباحث يرى ان هذه النزعة األخيرة و‬ ‫نظراً إلى طابعها الديني في الشكل تشكل خطراً كامناً يهدد الصحوة اإلسالمية ‪.‬‬ ‫إن الفمينية اإلسالمية مصطلح قد شق طريقه إلى قاموس أدب الدفاع عن حقوق‬ ‫المرأة في السنوات األخيرة و وجدت لها مكانة في بعض الدول اإلسالمية ‪ .‬هذه‬ ‫النزعة فرع من الفمينية يفسر اإلسالم بطريقة منحازة للمرأة ‪ ،‬و بما انها تعتبر الدين‬ ‫أهم ركن من أركان الثقافة في البلدان اإلسالمية ترى الطريق الى تحقيق اهدافها من‬ ‫خالل المسايرة و التكيف مع الثقافة الدينية ‪ .‬و من هذا المنطلق تتابع أهدافها و‬ ‫حلولها في اجواء دينية مع انها التعتبر أساس أفكارها منبثقاً من التعاليم الدينية ‪ .‬و‬ ‫بعبارة اخرى ‪ ،‬هنا يتخذ األدب الديني كأرضية لطرح و عرض األفكار و الرؤى‬ ‫الفمينية دون أن يكون التفكير الديني منشأً لحركة الدفاع عن حقوق المرأة ‪.‬‬ ‫(توحيدی‪.)981 :9592 ،‬‬ ‫و حسب اعتقاد الفمينيين ‪ ،‬ان المصالح و المضار امور يمكن اعتبارها في‬ ‫األحكام التي سبق ان وضعت في ظل ظروف زمنية و مكانية معينة في الجزيرة‬ ‫العربية و نظراً إلى مصالح خاصة ‪ ،‬التصلح أن تكون معياراً للعمل و التنفيذ في‬ ‫عصرنا هذا ‪ .‬ان أصحاب هذا التفكير يطعنون و يشككون في األحكام اإلسالمية‬ ‫المسلم بها مثل الفروق بين الرجل و المرأة في الدية و اإلرث و إلزام الرجل بدفع‬ ‫النفقة و المهر و توليه ادارة األسرة ‪ .‬و في رؤية هؤالء ليس من شأن الدفاع عن‬ ‫حقوق المرأة أن يتبع نماذج ثابتة ألن أصحابها اليقبلون إعالن التمسك باسس و‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫األحكام االجتماعية ‪ ،‬و على هذا االساس يقومون بوضع أحكام و قوانين قائلين بان‬

‫مواقف موحدة و ثابتة على اساس خصائص شاملة للجميع بعيداً عن التأثر بالظروف‬ ‫االجتماعية و التاريخية و بالتالي ينكرون وجود أحكام ثابتة ‪ ،‬و في رؤية هؤالء ‪ ،‬ان‬ ‫االعتقاد بعدم ثبات جوهر عنصر الدين و االعتقاد بفصل الدين عن الشؤون‬ ‫االجتماعية وصوالً إلى غايات الفمينية اإلسالمية أمران متالزمان ‪ ،‬و ذلك في حين ان‬

‫‪263‬‬


‫انكار األحكام الثابتة للشريعة اليُبقي إسالماً ‪ ،‬فستبقى األسس العلمانية المبهمة هي‬ ‫التي تفرض سيطرتها على المجتمعات اإلسالمية ‪.‬‬ ‫(المصدر نفسه‪ .)912 ،‬انهم يقولون بصريح العبارة ان الدين يرسم العالقة بين‬ ‫المخلوق و خالقه و الينبغي أن يتعدى ذلك ليشمل الشؤون االجتماعية و مجال‬ ‫وضع القوانين ‪ ،‬و يجب أن التكون الحكومة خاضعة ألى دين أو مذهب ايديولوجي‬ ‫‪ ،‬حتى انه يجب منع المواطنين من إدخال االنتماءات الدينية إلى مجال األمور‬ ‫السياسية (المصدر نفسه‪.)912 ،‬‬ ‫و بصورة عامة ‪ ،‬ان رؤية الفمينيين اإلسالميين تجاه الدين رؤية قائمة على‬ ‫الفصل بين الدين و السياسة ‪ ،‬و في اكثر رؤاهم مرونة يعتقدون بضرورة ان تكون‬ ‫هناك قراءة جديدة عن الدين ‪ .‬الفكرة التي يتبناها الفمنيون اإلسالميون من حيث‬ ‫تساوي الحقوق بين الرجل و المرأة هي التشابه و التساوي ‪ ،‬و في هذا اإلطار‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يسعون إلى رفع الحواجز الجنسية ‪ .‬بينما اإلسالم اليرى فرقاً بين الرجل و المرأة من‬ ‫حيث الخلق و يرى كالٌ منهما صاحب خيار و منتمياً إلى الكمال و متمحالً المسؤولية‬ ‫يجب ان يسير نحو الكمال ‪ ،‬إال أن االشتراك في الخلق ليس بمعنى تشابه الواجبات‬ ‫‪ ،‬بل ان االبعاد التكوينية المختلفة تتبعها واجبات و مهام مختلفة و بالتالي حقوق‬ ‫مختلفة ‪ .‬ان اإلسالم قائم على الوحى ‪ ،‬لكن الفمينية ترى اإلنسان مصدر التشريع‬ ‫مستغياً عن الوحى الديني ‪ ،‬و تقدم الجنس الذكوري بأنه السبب في جعل المرأة أقل‬ ‫قدراً و شأناً من الرجل ‪ ،‬بينما اإلسالم اليفضل الصفات الذكورية على الصفات‬ ‫األنوثية أو الصفات األنوثية على الصفات الذكورية ‪ .‬ان اإلسالم يرى الحل في رفع‬ ‫الظلم عن المراة من خالل إصالح األفكار و الرؤى و تعرف كل من الرجل و المرأة‬ ‫على حقوق بعضهما و شخصيتهما و وضع برامج علدى أساس األخالق ‪( .‬ظهرابى‬ ‫‪264‬‬

‫كالنتری‪ ،‬المصدر نفسه)‪.‬‬


‫و مهما يكن من أمر ‪ ،‬ان اقل نتيجة كانت لنشاط الفروع الفمينية في البلدان‬ ‫اإلسالمية حتى اليوم االنتماء المتزايد يوماً بعد يوم نحو العروض و االستعراضات‬ ‫الجنسية التي تتصل بالدعاية و التسويق و ثقافة استهلاك السلع و استغالل جسد المرأة‬ ‫لتسويق و بيع السلع االستهلاكية ‪ ،‬و تحاول هذه النزعات الفمينية تحويل العالقة بين‬ ‫المرأة و جسدها إلى شكل مادي يقبل استهلاك جسد المرأة مثل اية سلعة اخرى في‬ ‫السوق على اساس العرض و الطلب ‪ ،‬األمر الذي سوف يؤدي في نهاية المطاف إلى‬ ‫انحطاط المرأة و زعزعة نظام األسرة ‪( .‬مركز المراة العربية للتدريب و البحوث‬ ‫(‪.)8119‬نقالً عن المجمع العالميللتقريب بين المذاهب اإلسالمية ‪ ،‬المصدر نفسه)‬ ‫و مما يؤسف له ايضاً ان النزعات الفمينية ايضاً في طور النشاط و استقطاب‬ ‫المؤيدين لها ضمن حركة الصحوة اإلسالمية الراهنة ‪ .‬حركة النساء المصريات تمارس‬ ‫النشاط منذ عام ‪ 1684‬حتى اآلن و في لبنان ايضاً الشبكة النسوية آخذة في االنتشار‬ ‫بشكل سريع و يتضمن موقعها على اإلنترنت مواضيع و معلومات مختلفة في مقاالت‬ ‫األوسط و في هذا اإلطار قد أقامت التعاون مع نساء في تونس و مصر و ليبيا بعد‬ ‫حدوث الثورات األخيرة فيها ‪ ،‬و يتمثل هذا التعاون في إقامة معارض و ورش و حلقات‬ ‫للحوار و النقاش ‪ .‬و الشك ان مثل هذه الشبكات و الجمعيات سوف يكون لها تأثير‬ ‫كبير في مستقبل نساء منطقة الشرق األوسط (امين‪ ،‬همان)‪.‬‬ ‫استنتاج و المقترحات ‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫منشورة بعدة لغات ‪ .‬تسعى هذه الشبكة تحويل فعالياتها إلى نموذج للنساء في الشرق‬

‫إن ما احتوت عليه الحضارة الغربية القديمة من ظلم و ازدراء ‪ ،‬العنف و األفكار‬ ‫الخاطئة لدى أقطاب الكنائس و األفكار الملحدة ذات النزعة اإلنسانية و الرأسمالية‬ ‫‪ ،‬من العوامل التي دعت إلى وثبة النساء و قيام حركة الفمينية ‪ ،‬لكن الفمينية التي‬ ‫تفتقد إلى ايديولوجيا و دعامة فكرية معينة ‪ ،‬تقوم بطرح حلول مختلفة متأثرة‬

‫‪265‬‬


‫بالرؤية الغربية و منافية للمبادئ الدينية القائمة على الوحى ‪ .‬و من هذه الناحية‬ ‫تعتبر الفمينية حركة إنسانية النزعة ‪( .‬ظهرابى كالنتری‪ ،‬المصدر نفسه)‪ .‬ان هذا‬ ‫التيار الذي دخل الساحة مع الفكرة الداعية إلى تساوي حقوق الرجل و المرأة ‪ ،‬لم‬ ‫يكن لها تأثير من الناحية الفعلية سوى إضاعة القيم و إضعاف األسرة ‪ ،‬بسبب نظرتها‬ ‫المتطرفة تجاه المرأة دون األخذ في االعتبار الفروق الطبيعية و الروحية و الجسدية‬ ‫بينها و بين الرجل ‪.‬‬ ‫لقد شهدنا في السنوات األخيرة توسع األفكار الفمينية و نفوذها في مختلف أنحاء‬ ‫العالم و منها البلدان اإلسالمية ‪ .‬و قد وفرت لتوغل هذه األفكار في أعماق فكر‬ ‫المواطنني في البلدان اإلسالمية شبكات الفضائيات و اإلنترنت و مجموعات الصداقة‬ ‫االفتراضية (اإللكترونية) و الواقعية و ‪ ....‬و من نماذج توسع هذه األفكار السخرية‬ ‫من القيم و األحكام اإلسالمية مثل الحجاب و احترام الزوج و قانون اإلرث و ‪....‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تحت راية تساوي حقوق المرأة و الرجل ‪.‬‬ ‫و من جهة أخرى ان الفمينية اإلسالمية ايضاً ظاهرة مستحدثة في المجتمعات‬ ‫اإلسالمية قائمة على اساس العلمانية و الحداثة و تقوم بتفسير و تأويل التعاليم‬ ‫الدينية و مطابقتها للثقافة الغربية ساعية إلى القضاء على اساس األسرة و تجمع‬ ‫المسلمين من خالل إثارة الشبهات و االسئلة الواهية و ‪ ...‬و من خالل جولة عابرة‬ ‫في المواقع اإللكترونية على اإلنترنت يمكننا ان نلمس بوضوح الحضور الجاد لهذا‬ ‫التيار الفكري و محاولة دفع النساء إلى األفكار الفمينية ‪ .‬و في الوقت الحالي توج‬ ‫هذه األفكار ضمن مقاالت تحمل في مواضيعها عنوان حرية المرأة العربية ‪.‬‬ ‫ان الحد الدقيق الفاصل بين األفكار الفمينية و األفكار اإلسالمية في مجال حقوق‬ ‫المرأة مثل حق ممارسة المرأة للأنشطة االجتماعية و االهتمام بالمرأة في صنع‬ ‫‪266‬‬

‫القرارات في المجتمع على المستويات الكلية و الجزئية و ‪ ...‬يبرز أمامنا خطر‬ ‫االلتقاط و وقوع النساء المسلمات في شراك الفمينية و االنحطاط الناجم عنها ‪ .‬و‬


‫هناك القلق من أن تنخدع النساء في الدول العربية بشعارات و نزعات هذه المدرسة‬ ‫الفكرية باعتبار األمور بسيطة و غض النظر عن الفروق المميزة بين مبادئ النزعات‬ ‫الفمينية و األفكار و الرؤى اإلسالمية ‪ .‬و إذا لم يتم تبيين و إيضاح الحد الفاصل بين‬ ‫اسس و مبادئ الفكر الفيمينى (األنثوي) و القيم و الحقوق اإلسالمية األصيلة المتعلقة‬ ‫بالنساء ‪ ،‬يمكن اعتبارها خطراً كامناً يهدد حركة الصحوة اإلسالمية قادر على أن‬ ‫يجتذب اليه بسهولة النساء العربيات المتحررات من قيود العصبية الجاهلية للحكام‬ ‫العرب ‪ .‬و على هذا االساس نقترح الحلول التالية للحد من نفوذ و توسع هذا التيار و‬ ‫األفكار الناجمة عنه بين نساء الحركة اإلسالمية ‪:‬‬ ‫‪ .9‬توعية الشباب والسيما النساء على الفروق االساسية بين النزعات الفمينية و‬ ‫القيم اإلسالمية ‪.‬‬ ‫‪ .8‬إزاحة الستار عن تبعية الحركات و األنشطة الفمينية للرأسمالية و الصهيونية‬ ‫العالمية‬ ‫‪ .4‬توعية الشباب و النساء على الطرق المتيحة لنفوذ األفكار الفمينية و شيوعها‬ ‫مثل الفضائيات و اإلنترنت و جمعيات و نوادي الصداقة االفتراضية و الواقعية و‬ ‫المجموعات الترفيهية و ‪.....‬‬ ‫‪ .3‬عقد الجمعيات المختصة بتفسير و شرح مبادئ اإلسالم النظرية بشأن حقوق‬ ‫المرأة في الجامعات و المدارس‪.‬‬ ‫‪ .2‬تقديم الرموز و النماذج و اختيار الشعارات النابعة عن القيم اإلسالمية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ .5‬إظهار النتائج و المعطيات السلبية للفيمينية في الغرب ‪ ،‬للشباب و النساء ‪.‬‬

‫األصيلة في إطار حقوق المرأة ضمن حركة الصحوة اإلسالمية ‪.‬‬ ‫‪ .9‬توظيف وسائل اإلعالم الجماهيرية و إقامة الصفوف و الورش و الندوات و‬ ‫‪ ...‬باتجاه األهداف المذكورة ‪.‬‬

‫‪267‬‬


‫المصادر ‪:‬‬ ‫‪ .9‬آبوت‪ ،‬پامال و واالس‪ ،‬كلر (‪ .)8119‬علم اجتماع النساء‪ .‬ترجمه‪ :‬منيژه‬ ‫نجم عراقى‪ .‬طهران‪ .‬دار نى للنشر‬ ‫‪ .8‬آليسون‪ ،‬جک‪ .)8119( .‬القراءات االربع عن الفمينية ‪ .‬ترجمه‪ :‬س‪،‬‬ ‫اميرى‪ .‬مجله المرأة‪ .‬العدد‪ 28‬و ‪.31‬‬ ‫‪ .5‬اسحاقى‪ ،‬سيد حسين (‪ .)8112‬تأمالت في بنية الفمينية اإلسالمية و‬ ‫تبعاتها‪ .‬مجله رواق انديشه‪ .‬عدد ‪.44‬‬ ‫‪ .4‬اعتضادالسلطنه‪ ،‬نوژن (‪ .)9511‬آيا بهار عربى به زمستان زنان عرب خواهد‬ ‫انجاميد؟‪ .‬سايت انسانشناسى و فرهنگ‪ .9511/99/92 .‬قابل دسترسى در‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪http://anthropology.ir/node/12440‬‬ ‫‪ .3‬امين‪ ،‬شهرزاد (‪ .)9519‬شبكه فمينيستى نسويه در لبنان‪ .‬قابل دسترسى در‪:‬‬ ‫‪http://ir-woman.net.‬‬ ‫‪ .2‬توحيدی‪ ،‬نيره (‪ .)9592‬فمينيسم اسالمى چالشى دموكراتيک يا چرخشى‬ ‫تئوكراتيک‪ .‬كنكاش‪ .‬آمريكا‪ .‬ش ‪.5‬‬ ‫‪ .1‬توحيدى‪ ،‬نيره‪ .)1669( .‬فمينيسم‪ ،‬دموكراسى و اسالمگرايى‪ .‬چاپ اول‪.‬‬ ‫لوسآنجلس‪ .‬كتابسرا‪.‬‬ ‫‪ .2‬پيشوايى‪ ،‬فريده (‪ .)9529‬تارهای ترديد‪ /‬نابودی عفاف و پاکدامنى‪،‬‬ ‫ارمغان فمنيسم!‪ .‬مجله طوبى‪ .‬شماره ‪.59‬‬

‫‪ .1‬تقویدهاقانى‪ ،‬سيد حسين(‪.)9529‬آسيب شناسى دينى فمينيسم‪ .‬قم و‬

‫تهران‪ .‬منهاج‪.‬‬

‫‪ .14‬ريتزر‪ ،‬جورج (‪ .)1384‬نظريههاى جامعهشناسى در دوران معاصر‪.‬‬ ‫ترجمه‪ :‬محسن ثالثى‪ .‬تهران‪ .‬علمى‪.‬‬ ‫‪268‬‬


‫‪ .99‬زيبايي نژاد‪ ،‬محمدرضا و سبحاني‪ ،‬محمد تقي (‪ .)9591‬درآمدي بر نظام‬ ‫شخصيت زن در اسالم‪،‬ج اوّل‪ .‬قم‪ .‬دارالثقلين‪.‬‬ ‫‪ .98‬سپهری‪ ،‬عصمت (‪ .)9511‬زنان و بيداری اسالمى در كشورهای‬ ‫خاورميانه‪،9511،‬قابل دسترسى در ‪:‬‬ ‫‪http://unfeminism.persianblog.ir/post/1865‬‬ ‫‪ .13‬سنايى‪ ،‬اردشير (‪ .)1361‬مصاحبه با خبرگزاري دانشجويان ايران‬ ‫(ايسنا(‪ .1361/2/34 .‬قابل دسترسى در‪:‬‬ ‫‪http://isna.ir/fa/news/0000063894‬‬ ‫‪ .94‬شورای عالى حوزه علميه‪ ،‬مركز مديريت حوزه های علميه خواهران‪ ،‬دفتر‬ ‫مطالعات و تحقيق زنان (‪ .)9511‬فمينيسم و دانشهای فمينيستى‪ :‬ترجمه و نقد تعدادی‬ ‫از از مقاالت دايره المعرف فلسفى روتليج‪ .‬دفتر مطالعات و تحقيقات زنان‪.‬‬ ‫‪ .93‬ظهرابى كالنتری‪ ،‬خداداد (‪ .)9524‬اسالم و فمينيسم‪ .‬مركز جهانى علوم‬ ‫‪www.bashgah.net‬‬ ‫‪ .92‬فريدمن‪ ،‬جين (‪ .)9529‬فمينيسم‪.‬مترجم‪ ،‬فيروزه مهاجر‪ .‬تهران‪ .‬آشيان‪.‬‬ ‫‪ .99‬كاستلز‪ ،‬امانوئل (‪ .)9521‬عصر اطالعات‪ :‬اقتصاد‪ ،‬جامعه و فرهنگ‪،‬‬ ‫قدرت هويت‪ .‬ترجمه‪ :‬حسن چاوشيان‪ .‬جلد دوم‪ .‬تهران‪ .‬طرح نو‪.‬‬ ‫‪ .92‬مجمع جهانى تقريب مذاهب اسالمى (‪ .)9511‬جايگاه زنان در جهانى‬ ‫شدن و بيداری اسالمى‪ .‬قابل دسترسى در‪:‬‬ ‫‪http://www.taghrib.org/pages/content.php?tid=144‬‬ ‫‪ .16‬مركز المراة العربية للتدريب و البحوث (‪" .)2001‬العولمة و انواع االجتماعي"‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اسالمى‪ .‬باشگاه انديشه‪ .‬كتابخانه ديجيتال‪ .‬قابل دسترسى در‪:‬‬

‫(جهاني شدن و انواع اجتماعي)‪ .‬گزارش توسعه زنان عرب‪ .‬كوتر‪.‬‬ ‫‪ .81‬مطهرى‪،‬مرتضى‪ .‬نظام حقوق زن در اسالم‪ .‬تهران‪ .‬انتشارات صدرا‪ .‬بىتا‪.‬‬ ‫‪269‬‬


‫ فصلنلمه‬.‫ الهيات فمينيستى و دنيوی شدن‬.)9523( ‫ مجيد‬،‫ موحد‬.89 .29 -912 .81 ‫ پياپى‬.‫ دانشگاه شيراز‬.‫انديشه دينى‬

‫ هما زنجانى‬:‫ترجمه‬.‫جنبش اجتماعي زنان‬.)9598( ‫اندره‬،‫ ميشل‬.88

.‫ نيكا‬.‫مشهد‬.‫زاده‬

‫ سخنرانى همايش ملى تحوالت خاورميانه و‬.)1361( ‫ علىاكبر‬،‫ واليتى‬.23

‫ مركز تحقيقات استراتژيک مجمع تشخيص مصلحت‬.‫تهران‬.‫آينده نظم منطقهای‬ .1361/3/6.‫نظام‬ .‫ فزهنگ نظريههای فمينيستى‬.)9528( ‫ سارا‬،‫ مگى و گمبل‬،‫ هام‬.84 .‫ توسعه‬.‫ تهران‬.‫ نوشين خراسانى احمدی و فرخ قرهداغى‬،‫ فيروزه مهاجر‬:‫ترجمه‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

25. Bouchier, David (1983). The Feminist Challenge: the Movement for Womens Liberation in Britain and United State. London: Macmillan. 26. Glommour (1998). "Should a woman's life be spared Befare a Man's?". May 1998. 27. Irene (1993). "A U-S Survey shows Wids Harassment of Girls in school. "Boots Globs. March 24, 1993. 28. Korotayev A., Zinkina J. (2011). Egyptian Revolution: A Demographic Structural Analysis. Entelequia.RevistaInterdisciplinar. 29. Toft, Evelyn (1995). “Gender and Religion”, in International Encyclopedia of Sociology.Fitzroy Dearborn Publishers. 30. Woodhead, Linda (2002). "Women and Religion", in Religion in the Modern World, (Ed) L. Woodhead, Rout ledge

271


‫الدبلوماسية العامة للواليات المتحدة االمريكية و الدور االستراتيجي‬ ‫للنساء في العالم االسالمي‬ ‫!‬

‫الملخص‬

‫شهلا باقري‬

‫‪1‬‬

‫نهدف في هذا المقال إلى فهم اآللية في السلک الدبلوماسـي العـام فـي أميركـا تجـاه‬ ‫القضايا التي تخص المـرأة ودور الـردع وقـوة االخمـاد مـن قبـل النسـاء فـي العـالم‬

‫االسالمي‪ ،‬أوال سنستعرض مفهوم "الدبلوماسية"‪" ،‬الدبلوماسـية العامـة"‪ ،‬ومـن ثـم‬

‫نشرح‪" ،‬الدبلوماسية العامة األميركية"‪.‬‬

‫اعتبارا من ‪ 99‬سـبتمبر ‪ 8119‬فصـاعدا تهـدف الدبلوماسـية العامـة األميركيـة الـى‬

‫خمسة اهداف من استخدام األدوات الدبلوماسية والثقافية والدبلوماسية فـي وسـائل‬ ‫‪ -1‬تقديم وعرض نمط الحياة األميركية‪ ،‬باعتباره السبيل الوحيد للحياة‬

‫البشرية المعاصر‪.‬‬

‫‪ -1‬رسم وخلق عدو(افتراضي) جديد ألمريكا‪.‬‬

‫‪ -4‬التخويف من اإلسالم‪ ،‬ودعاية اإلرهاب اإلسالمي‪.‬‬

‫‪ -3‬عرض صراع الحضارات مع االشارة الى الجذور التاريخية لهذا الصراع ‪.‬‬

‫‪ -1‬التحريض على الدين و العالم االخروي من خالل خلق الخرافات والسحر‪.‬‬

‫من بين االهداف الرئيسية الخمسة في الدبلوماسية العامـة األميركيـة‪ ،‬نأخـذ الهـدف األكثـر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اإلعالم وهى كما يلي‪:‬‬

‫وضوحا وصراحة عن دور المرأة وتأثيرها ‪ ،‬هو "تقديم وعرض نمط الحياة األميركية"‪.‬‬

‫عرض قضايا الجمال والمكياج‪ ،‬الجراحة التجميلية‪ ،‬االهتمـام باألزيـاء االهتمـام بـالظواهر‬

‫والعالقات المعاصرة‪ ،‬العـرض االكثـر اهتمامـا بالجمـال بـين النسـاء وذلـک تماشـيا مـع‬ ‫‪271‬‬

‫‪ .-1‬عضو الهية العلمية بجامعة خوارزمي و عميدة كلية علم االجتماع‬


‫خصائص الروحية والجسـدية للمـرأة ‪ .‬تملـک الشـركات فـي أميركـا الشـمالية وأوروبـا‬

‫الغربيــة نحــو ‪ 22‬فــي المئــة مــن المبيعــات لمستحضــرات التجميــل فــي العــالم وبيــع‬ ‫مستحضرات التجميل للوجه ياتى في المرتبة األولـى بنسـبة تصـل الـى ‪ 9.1‬مليـار دوالر‪.‬‬

‫المواضيع التي تخص المرأة قـد طرحـت مـرارا فـي هوليـوود‪ .‬وجسـدت النسـاء فـي‬

‫االفالم التاريخيية ک«اسكندر»و«‪ ،»511‬دور اآللة الطفاء شهوة الملـوک والـبالط االيرانـي‬ ‫وما هي اال نظر مقصودة والمبالغة في عرض جناح الحريم للملک وجعلها صورة عامـة عـن‬

‫كل النساء االيرانيات ‪.‬‬

‫من المهم تحديد وتطوير "الدبلوماسية العامة‪ ،‬للنساء في العالم االسالمي " في مجـال بنـاء‬

‫القدرات النسوية ‪ ،‬واستخدامها افضل و اقصى استفادة للقضية السياسية والثقافيـة للـدول‬ ‫اإلسالمية ‪ .‬يمكـن لمنظمـة المـؤتمر اإلسـالمي ان تكـون محمـال جيـدا للمعالجـة الجذريـة‬

‫وتبني هـذه القضـية بجميـع ابعادهـا ‪ .‬و تعتمـد الوثيقـة االسـتراتيجية والمسـتقبلية اليـران‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ 8183‬على هذا المفهوم الواسع من "الردع المتبادل و المفتوح"‪ ،‬والقـدرة علـى التطـوير‬

‫"الدبلوماسية العامة" لبناء المؤسسـات الفعالـة والدبلوماسـية العامـة النسـاء فـي جمهوريـة‬ ‫إيران اإلسالمية‪ .‬ومن المقترحات االستراتيجية األخرى المطروحه فـي هـذه المقالـة تطـوير‬

‫"استراتيجيات وسياسـات لـنمط الحيـاة اإلسـالمية"فـى قمـة الصـحوة اإلسـالمية ومنظمـة‬ ‫المؤتمر اإلسالمي أو منظمة البرلمانات االسالمية "‪ ،‬وتاسيس الشبكات االجتماعيـة للمـرأة‬

‫في السالم والصداقة" في العالم اإلسالمي وتفاعال مع جميع النساء في العالم‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة‪:‬‬

‫الدبلوماســية العامــة األميركيــة‪ ،‬نســاء العــالم االســالمي ‪ ،‬الصــحوة اإلســالمية‪،‬‬ ‫والدبلوماسية الثقافية‪.‬‬

‫‪272‬‬


‫مقدمة ‪:‬‬ ‫التركيز و االهتمام بالمرأة ک"هدف المجموعة المستهدفة " وكمخاطبين لم‬ ‫يكن منعزال في الدبلوماسية العامه األميركية وأهدافها‪ .‬وتولى حماية مصالح أميركا‬ ‫الوطنية واألمن القومي كهف للدبلوماسيه تلک المجموعة المستهدفه اهميه خاصه‬ ‫فى كفاعل وكمفعول‪.‬‬ ‫اختيار النساء كمنفذين لدبلوماسية العامة األميركيه ومن جهة اخری كمخاطبين‬ ‫لهذا الجهاز‪ ،‬من األهمية المركزية لهذه المجموعة لتلبية أالهداف والجشع االميريكي‪.‬‬ ‫الوكالة الدولية للدبلوماسية العامة األميركية تعرف بصوت السياسة الخارجية‬ ‫األميركية‪ ،‬و بهذه الرؤية نستطيع القول انه منذ سنوات صوت السياسة الخارجية‬ ‫األميركية تخرج من حنجرة النساء‪ .‬اختيارالنساء كوزراء للخارجية اهتمام مشترک‬ ‫لكل من الديمقراطيين والجمهوريين في أمريكا‪ ،‬و اختيار السيدة "كوندوليزا‬ ‫رايس" و "هيالري كلينتون "وفي الوقت نفسه أمر مفهوم‪ .‬اختيار السيدة شارلوت‬ ‫على أهمية هذه" المجموعة المستهدفة " ‪.‬‬ ‫يتم تعيين السيدة شارلوت بيرز)‪ ) charlotte Beers‬المسولة السابقة في‬ ‫شؤون الدعاية و االعالم صاحبه أكثر من ‪ 41‬سنة خبرة في التسويق و التجارة ‪،‬‬ ‫كمسؤولة عن الدبلوماسية العامة بعد شهر من هجمات ‪ 99‬سبتمبر على الواليات‬ ‫المتحدة‪ .‬هي جائت من عالم التسويق والمبيعات إلى واشنطن وكانت ايضا المديره‬ ‫التنفيذيه السابقة لوالتر تومبسون واغيلون وهما شركتان كبيرتان من بين عشر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بيرز‪ ،‬نائبة للوزارة في الشؤون الخارجية والدبلوماسية العامة األميركية‪ ،‬مؤشرا آخر‬

‫اكبرالشركات للتسويق واإلعالن‪ ،‬في أمريكا ‪.‬واكبر دعايات شركات السيدة‬ ‫شارلوت تتمحور على اعالنات "األرز المطبوخ" و " شامبو الشعر " و "المشط" هو‬ ‫(‪ .(Snow, 1003‬وكأن احد اهداف الجهاز الدبلوماسي االميركي هو ان هذا البلد‬ ‫المدعى يعرض اداره العالم كسلعه تجاريه للبيع امام الرای العام العالمى وكأن‬

‫‪273‬‬


‫"حبكه القصة تتم من وجهة نظر أمريكية " على أن يتم تحويل نشر "الماركة والرؤية‬ ‫األمريكية " على سبيل المجاز من السوق العالمية‬ ‫لبيع وشراء السلع الى السياسة العالمية‪.‬‬ ‫و حلت محل السيدة شارلوت بيرز‪ ،‬السيدة مارغريت تاتويلر(‬ ‫(‪ ،)M.tutwiler‬السفيرة السابقة للواليات المتحدة في مقدونيا والموظفة المحنكه‬ ‫في ادارة بوش‪ .،‬وفي حين أدئها اليمين الدستوريه أمام الكونغرس في فبراير‬ ‫‪ 8114‬قالت ‪" :‬هناك حاجة إلى سنوات عديدة من العمل الشاق والتركيز العاده‬ ‫أمريكا مرة أخرى إلى مكانتها في العالم" (‪ ،Mylsn‬ه‪ .‬ش ‪.)1388: 291‬‬ ‫ويتم التركيز على النساء في " النهج الفاعلي " من ارض الواليات المتحدة‬ ‫كمنفذين لجهاز الدبلوماسية‬ ‫االميركية العامة والرأي العام فى مختلف المستويات‪ ،‬و يقوم "النهج المفعولى"‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫باختيار االنصار من أراضي البلدان األخرى‪ .‬بعبارة أخرى‪ ،‬يقوم جهاز الدبلوماسية‬ ‫العامة األميركية فى النهج المفعولى بنقل األفكار والقيم األميركية بهدف النفوذ‬ ‫وبسط السيطرة على النساء في البلدان األخرى ‪ .‬ويمثل الدور الهام للمرأة في مركز‬ ‫األسرة والمجتمع‪ ،‬وسيله اعالم جيده من هذه الفئة المستهدفة لنقل القيم األمريكية‬ ‫إلى شرائح أخرى من المجتمع و كأن القدرة الناعمة و الحرب الناعمة بحاجة ماسة‬ ‫الى "الجنس الناعم" لبسط سيطرتهم ويعهدون تناسبا اكبر من الجنس الناعم فى‬ ‫ساحه الحرب الناعمة الدوليه وجهاز الدبلوماسية العامة‪.‬‬ ‫على ايه حال فهم ماهيه وآلية وعمليه الدبلوماسية العامة األميركية يمكننا من‬ ‫فهم التوجه المفعولى تجاه النساء وايضاح أهمية العمليات الثقافية في جهاز‬ ‫الدبلوماسية العامة األميركية لجذب الجماهير بشكل‬ ‫‪274‬‬


‫عام والمرأة في المجتمع على وجه خاص ‪ .‬المرأة في العالم اإلسالمي ايضا غير‬ ‫منفصله عن الفئة الخاصه من المخاطبين‪ ،‬وفهم عمليات اداء جهاز الدبلوماسيه‬ ‫االميركيه سيزيد من نسبه تاثير هذه الفئة من النساء في العالقات الدولية‪.‬‬ ‫تم التطرق في هذه المقالة بعد تعريف الدبلوماسية العامة الجديده واالرضيه‬ ‫التاريخية التم تم تجاوزها بالساحة الدولية نتطرق الى االداء النوعى للدبلوماسية‬ ‫العامة األمريكية وبعد شرح العمليات واآلليات العموميه والثقافية تطرقنا الى دور‬ ‫أدوات الدبلوماسية الثقافية و الدبلوماسية اإلعالميه في تغيير نمط حياة المرأة‬ ‫وعرض بعض االستراتيجيات ‪.‬‬ ‫الدبلوماسیة العامة الجدیدة‪ :‬الخلفیة والتداعیات‬ ‫التعامل مع الساحة الدولية بعد انتهاء الحرب الباردة بسب التطوراته الكثيرة ‪،‬‬ ‫بحاجة الى النقاش والدراسة‬ ‫الرئيسي‪ ،‬المبادئ والقواعد‬ ‫والمؤسسات المتوالية لتنفيذ السياساتها و من خالل مفهوم "الدبلوماسية" و‬ ‫"الدبلوماسية العامة" لديه القدرة‬ ‫على التوسع الواسع ‪ .‬مع الفصل الجزئي في المجاالت المختلفة‪ ،‬للحدود‬ ‫السياسية‪ ،‬وهو ما يعادل تعريف‬ ‫الشامل للدبلوماسية تعادل "السياسة والعالقات الخارجية‪ . "...‬لم تعد قائمة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المتأنية والعميقة ‪ .‬هذا النمط من التغيرات في السياسة الخارجية‪ ،‬ومحورها‬

‫واالنتقال من الدبلوماسية التقليدية للدبلوماسية جديدة‪ ،‬ونشهد تغيير طبيعة السياسة‬ ‫الدولية والدبلوماسية في التعامل مع العالم‪ ،‬وبالتالي نحدد سمة مشتركة من‬ ‫دبلوماسيتها على "السعي للحصول على االستخدام السلمي للأدوات إلدارة العالقات‬ ‫الخارجية "(آشوري‪ ،)991:9522 ،‬التعريف األكثر عملية للمصطلح‪.‬‬

‫‪275‬‬


‫وقد اعتبر الدبلوماسية الحديثة كمفهوم ومصطلح من ‪ 9192‬فصاعدا‪ .‬و حدث‬ ‫هذا النوع من الدبلوماسية في الساحة الدولية منها الثورة الروسية عام ‪ ،9199‬وهو‬ ‫يدخل الى عالم العالقات الدولية‪ ،‬ودور أميركا كقوة عظمى من قبل هذه الدولة و‬ ‫تاسيس المنظمات الدولية إلدارة الشؤون الدولية‪.،‬على الرغم من أن مدى الفترة‬ ‫الطويلة ‪ ،8112-9192‬إذ أن "الدبلوماسية الجديدة"‪ ،‬والتي ال تزال سارية‪ ،‬ولكن‬ ‫يبدو أن لم يتم إصالح "طبيعة الدبلوماسية"‪ ،‬ويمكن أن نقول أن انهيار االتحاد‬ ‫السوفياتي و ما حدث في ‪ 99‬سپتامبر ‪ ،‬طور نمط الدبلوماسية (ميلسن‬ ‫‪94-92:9522،‬به نقال من افتخاري)‪.‬‬ ‫بغض النظر عن أنماط المختلفة من الدبلوماسية الحديثة‪ ،‬يبدو أن من الممكن‬ ‫تفسرا لسمة المشتركة للدبلوماسية الحديثة من معنى "الدبلوماسية العامة" و هو من‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫اهداف كتابة هذه المقالة ‪.‬‬ ‫تعریف الدبلوماسیة العامة‪:‬‬ ‫"" الدبلوماسية العامة " تتألف من جهود الحكومة للتأثير على الرأي العام ورأي‬ ‫النخبة االمم االخری و تغييرالسياسات و لتحديد وتحقيق وتسجيل االهداف‬ ‫المطلوبة لنفوذا في البالد االخری ‪.‬‬ ‫بناء على الدبلوماسية العامة‪ ،‬والمصالح الوطنية بطرق مختلفة هي ترتبط‬ ‫أهداف السياسة الخارجية ‪ .‬بث الكالم ‪ ،‬التثقيف من وسائل اإلعالم والصحافيين ‪،‬‬ ‫واألكاديميين األجانب ‪ ،‬واألنشطة والتبادل الثقافي والزيارات المزمعة والهادفة‪،‬‬ ‫والمحاضرات‪ ،‬والمؤتمرات و المجالت الدولية‪.‬‬ ‫علينا ان نالحظ أن هذا الطريق ليس في اتجاه واحد‪ .‬للتاثير على الناس‬ ‫‪276‬‬

‫والنخبة والثقافة في البالد المقصودة‪ ،‬يجب أن يكون لدينا فهم دقيقة عن الدوافع‪،‬‬


‫والثقافة‪ ،‬والتاريخ‪ ،‬علم النفس‪ ،‬وبالتأكيد لغة الدولة التي تريد أن تاثر عليها‬ ‫مستقبليا "‪(Malone, 1988:12).‬‬ ‫جوزیف ناي یقول ان الدبلوماسیة العامة علی ثالثة جوانب‪:‬‬ ‫الجانب أالول ‪ -‬ما يتم شرح التواصل اليومي في ميدان قرارات السياسة‬ ‫الداخلية والخارجية‪ .‬وينبغي للحكومات ان تعلم مدی تأثير و التبعات العمالهم‬ ‫على سمعتها الدولية‪.‬‬ ‫أما الجانب الثاني ‪ -‬هو االتصاالت االستراتيجية واإلعالن و هي مشابهة جدا‬ ‫لتلك الموجودة في الحمالت السياسية االعالمية ‪ .‬في هذه الحمالت‪ ،‬فقد تم تصميم‬ ‫الفعاليات والتواصل الرمزي لتشجيع سياسات الحكومة‪.‬‬ ‫أما الجانب الثالث ‪ -‬ويرتبط بتطوير العالقات المستدامة مع األفراد الرئيسيين‬ ‫من خالل منح المنح الدراسية‪ ،‬والتبادل الثقافي واألكاديمي‪ ،‬والتعليمي‪ ،‬وعقد‬ ‫الثقافي و العملي للواليات المتحدة االمريكية يرجع الى تلك الحقيقة أنها تعليم‬ ‫الكثير من اهم القادة في العالم‪.‬‬ ‫جوزيف ناي‪ ،‬يعتقد ان الدبلوماسية العامة تنطوي على اتجاهين ينبغي ان كما‬ ‫تستمع وتتحدث في نفس الوقت أن فعالية القوة الناعمة تعتمد على هذه الحقيقة‬ ‫أنها تسمع رسائل اآلخرين على أساس أن نرسل رسائلنا‪.‬‬ ‫القضية األساسية ان نتعرف و نفهم الجمهور المستهدف ‪ ،‬ألن االتصاالت تمر عبر‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المؤتمرات والوصول الى ينابيع العالقات ‪ .‬و باعتقاد ناي ان اهمية التبادل‬

‫المرشحات الثقافية ونادرا ما يستمع إلى الخطاب واإلجراءات المعقدة‪ ،‬وانطباع‬ ‫االفعال اكثر بكثير من انطباع االقوال ‪ 2004b:32) .‬؛‪(Nye‬‬ ‫على أي حال الوجهة السائدة على مساحة الدبلوماسية الجديدة زادت هي من‬ ‫ضرورة استخدام الدبلوماسية العامة‪.‬‬

‫‪277‬‬


‫الدبلوماسیة العامة للوالیات المتحدة األمریکیة‪:‬‬ ‫الدبلوماسية العامة األميركية‪ ،‬بما في ذلك نشر القيم واألفكار األميركية ‪ ،‬واليوم على‬ ‫الصعيد الدولي‪ ،‬واحدة من بؤر الرئيسيان للخطة االستراتيجية هي الوزارة الخارجية‬ ‫االمريكية ‪ ! ...‬سنوات عديدة تمرير المعلومات من خالل نشر وتعزيز التبادالت‬ ‫الثقافية الدولية‪ ،‬بأنه "هدف حيوي ومميزة" للوزارة الخارجية االمريكية (وزارة‬ ‫الشؤون الخارجية في الواليات المتحدة‪ )3-52 :8119 :‬برامج االتصاالت‬ ‫االستراتيجية بصورة استثنائية صممت ونشرت لجمهور خارج الواليات المتحدة‪،‬‬ ‫وذلك باستخدام الوسائل التكنولوجية الهائلة‪ ،‬بما في ذلك االنترنت‪ ،‬والمطبوعات‪،‬‬ ‫والتحويالت االلكترونية للموارد المعلومات والخدمات‪ ،‬اضاف القدرة السريعة في‬ ‫جولة الدبلوماسية الثقافية للواليات المتحدة ‪( .‬المكتب الدولي في وزارة الخارجية‪،‬‬ ‫‪)42 :8119‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وقال جون غالفين (‬

‫‪ ،) J. Galvin‬قائد قوات حلف شمال االطلسي في عام‬

‫‪ ،9118‬وأخذنا في الحرب الباردة‬ ‫من الشيوعيين الروس‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬فإننا زاوال ‪ 91‬عاما من االنحراف ‪،‬‬ ‫والمعركة الحقيقية هي بالتأكيد المواجهة مع اإلسالم يعود الى ‪ 9411‬سنة (جالفين‪،‬‬ ‫‪ )981 :9595‬أن أميركا تری نفسها الفائزة الوحيدة قط في الحرب الباردة و القوة‬ ‫العظمى الوحيدة في العالم‪ ،‬وكان تزعم إلقامة النظام العالمي الجديد‪ .‬بعد انهيار‬ ‫االتحاد السوفياتي والكتلة الشرقية‪ ،‬وكتبت العديد من الكتب من قبل الباحثين‬ ‫األمريكيين الذين يأخذون اسم الواليات المتحدة باعتبارها القوة العظمى الوحيدة‬ ‫في العالم ‪( .‬ايكنبري‪)9528 ،‬‬ ‫ستبدال أولوية رئيسية في المؤتمر لقمة المنظمة للحلف الشمال األطلسي في‬

‫‪278‬‬

‫واشنطن في عام ‪ 9111‬للاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين لمعاهدة‪ ،‬مع‬ ‫"استراتيجية جديدة" وسيتم العرض والتركيز على اإلرهاب‬

‫العالم االسالمي‬


‫خصوصا في الشرق األوسط بدال من الحرب على الشيوعية ‪ .،‬واقعه ‪ 99‬سبتمبر‬ ‫ذريعة جديدة لمكافحة اإلرهاب ‪،‬من اولويات منظمة الحلف الشمال األطلسي‬ ‫بغض النظر عن األراضي و اإلقاليم‪ .‬وبالتالي‪ ،‬دانيال بايبز )‪ (D.Pipes‬واحد من‬ ‫المحافظين الجدد في أميركا يعتقد يجب تحديث العلم اإلسالمي ‪.‬‬ ‫وقال ‪ :‬الهدف النهائي من محاربة االرهاب يجب تحديث اإلسالم أو باعتباره‬ ‫دين خلق الدين ‪( .‬همشهري ديپلماتيك ‪)9525 ،‬‬ ‫تحديث اإلسالم‪ ،‬الوجه اآلخر من جهاز الدبلوماسية العامة األميركية التي وصفته‬ ‫السيدة شارلوت بيرز‪ ،‬نائب وزير الخارجية المسؤول عن السلک الدبلوماسية‬ ‫العامة والرأي العام في أمريكا ‪ ،‬السيدة شارلوت‬ ‫بيرز‪ ،‬تطرح أربعة أهداف استراتيجية رئيسية للجهاز الدبلوماسية أميركي‬ ‫كالتالي ‪:‬‬ ‫‪ -1‬عرض القيم والمعتقدات أالمريكية‪.‬‬ ‫العمل الحر ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬دعم تعليم الشباب ونقل مخاوف أمريكا اليهم ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬لتعريف الرأي العام في الدول االسالمية والشرق األوسط‪ ،‬عن مضمون‬ ‫السياسة الخارجية األميركية‪.‬‬ ‫ترسم الوزارة الخارجية أالمريكية في عام ‪ ،8114‬اثني عشر هدفا استراتيجيا‬ ‫رئيسيا لنفسه‪ ،‬واحدة منها "الدبلوماسية العامة والشؤون العامة" تنفذ في ثالثة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪ - 8‬عرض و وضع الخلفية وإيجاد فرص الديمقراطية‪ ،‬السيادة على سوق‬

‫مجاالت هي كالتالي‪:‬‬ ‫الف) التبادل التعليمي والثقافي‬ ‫ب) العالقات العامة‬

‫‪279‬‬


‫ج) برامج المعلومات الدولية (‪ www.state.gov‬وتقرير معهد بروكنغز في‬ ‫‪)www.fars agency.ir‬‬ ‫كما اعتبر أنه و وفقا للدبلوماسية الثقافية (األدوات والمعدات الفنية والتعليمية‬ ‫والثقافية)‪ ،‬و "وسائل االعالم الدبلوماسية" كأداة مهمة في الدبلوماسية العامة هي فن‬ ‫جذب وتوظيف العقول والقلوب و أفضل ما يمكن القيام به ‪.‬‬ ‫شنايدر‪ ،‬وهو سفير الواليات المتحدة السابق في هولندا‪ ،‬يقول‪" :‬إن نجاح‬ ‫الدبلوماسية الثقافية في خالل فترة الحرب الباردة‪ ،‬خلقت توقع في أعقاب سبتمبر‬ ‫‪ ،99‬في الواليات المتحدة أنه وكذلك عززت التفاهم الدولي بين أميركا والعالم‬ ‫العربي واإلسالم‪ ،‬للاقبال على الدبلوماسية الثقافية‪(" .‬ميلسن‪)821: 9522،‬‬ ‫ويضيف‪" :‬دبلوماسية قوية الثقافية والقيم وتستطيع ان تدعم المثل العليا هي‬ ‫جزء من الميزات االمريكية تنفيذ السياسة النشطة و القوية للدبلوماسية الثقافية التي‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫تتطلب قيادة من البيت االبيض ووزارة الخارجية‪ ،‬أيضا تحتاج التمويل المناسب‪ ،‬من‬ ‫القطاع الخاص و "حق توازن" السوق "وينبغي للقطاع الخاص استخدام الثقافة في خلق‬ ‫الرأي العام حول العالم ‪ ....‬االستثمار االستراتيجي على الثقافة الشعبية من خالل‬ ‫استهداف توزيع المنتجات المطلوبة‪ ،‬لكسب الربح في محكمة الرأي العام العالمي‬ ‫همان‪،‬ص‪.)812-819‬‬ ‫في هذا الصدد‪ ،‬قال أحد الخبراء الغربيين‪ :‬واحدة من اهم المصالح الوطنية‬ ‫مصلحة المنفعة ويمكن تطبيقها من استخدام الدبلوماسية الثقافية هو التأثير‬ ‫اإليديولوجي من خالل تصدير الثقافة من المؤسسات السياسية‪ .‬في حين أننا ال‬ ‫نستطيع فرض الديمقراطية بقوة السالح بل من خالل الدبلوماسية والثقافية ‪ ،‬و‬ ‫الدهاء ونشر الثقافة ما وراء حدود‪ ،‬يمكن أن تنتقل تخترق الحدود وتتوطن البالد‬ ‫‪281‬‬

‫)‪.(Doyle, 1999: 45 -53‬‬


‫اعتبارا من ‪ 99‬سبتمبر ‪ 8119‬فصاعدا سعى السلک الدبلوماسية العام‬ ‫األميركية‪ ،‬وضع‬

‫خمسة اهداف باستخدام األدوات الدبلوماسية والثقافية و‬

‫دبلوماسية وسائل اإلعالم كما يلي‪:‬‬ ‫‪ - 9‬رسم وعرض العدو الجديد ألمريكا ‪ .‬في هذه الفترة تعرف بالفترة "الحرب‬ ‫ضد االسالم" كما هو واضح من المفروض خلق عدو جديد ألمريكا‪ ،‬يتطلب‬ ‫ايديولوجيا واضحا و هو يسمى "اإلسالم" ‪.‬‬ ‫‪ - 8‬الخوف من اإلسالم‪ ،‬ودعاية اإلرهاب اإلسالمي ‪ .‬في هذا الغرض‪ ،‬إلظهار‬ ‫وجه المخيف من اإلسالم‪،‬‬ ‫ويتم وضع اإلرهاب اإلسالمي على جدول األعمال‪ ،‬و تتلقن هذه الشبه على‬ ‫الرغم من ان جميع المسلمين ليسوا إرهابيين ‪ ،‬ولكن كل اإلرهابيين مسلمون‪.‬‬ ‫‪ - 5‬عرض الصراع الحضاري مع ذكر الجذور التاريخية لهذا الصراع‪ .‬والهدف‬ ‫من هذا الغرض‪ ،‬العالم العربي وإيران وباكستان االرض الخطر ة واساسا المسلمين‬ ‫‪-4‬التعرض للدين و عالم االخرة من خالل القاء الخرافات والسحر‪ ،‬وخصوصا‬ ‫في سلسلة من المسلسالت‬ ‫واالفالم السينمائية مثل فيلم هاري بوتر‪.‬‬ ‫‪ -3‬تقديم وغرض النمط الحياة األميركي‪ ،‬باعتباره السبيل الوحيد للحياة‬ ‫البشرية اليوم‪) www.state.gov Bernard,2003& ( .‬د‬ ‫وفقا لشنايدر‪ ،‬السفير السابق سفير الواليات المتحدة في هلندا "‪ ،‬في حين تشارك‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫النقطة المحورية لهذه االنطالقة‪ ،‬يتم تقديمها‪.‬‬

‫الثقافة الشعبية نقل األفكار والقيم األميركية‪ ،‬البد أن تكون التأثيراالكبر في وجهات‬ ‫المشتركة بين الحكومة و الدبلوماسية الثقافية تدفق‬ ‫‪281‬‬


‫الدعم المالي و في التيار الحرية الثقافية الشعبية‪ ،‬وتحديد‪ ،‬أو حتى يتم تحليلها‪.‬‬ ‫المبادرات األخيرة التي اتخذها "االمانة العامة لرؤساء الواليات المتحدة" تمثل محاولة‬ ‫لدمج "الدبلوماسية الثقافية" ب "الثقافة الشعبية" (ميلسن ‪.)292:1388 ،‬‬ ‫النساء علی جدول األعمال جهاز الدبلوماسیة العامة أمیرکیة ‪:‬‬ ‫من بين االهداف الرئيسية الخمسة من جهاز الدبلوماسية العامة األميركية‪ ،‬فإن‬ ‫الهدف األكثر وضوحا‬ ‫وصراحة ما يأخذ به هو دور المرأة وتأثيرها‪" ،‬لتقديم وعرض نمط الحياة‬ ‫األميركي"‪.‬‬ ‫يتم وضع مفهوم "أسلوب حياة" وخصائصها المعروفة مثل "إدارة الهيئة" والنزعة‬ ‫االستهلاكية "و" نوع من التواصل االجتماعي "‪ ،‬وخصوصا على تعبيرات محددة بين‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫السيدات و عرضها على الشاشة‪ .‬معالجة القضايا من الجمال و الماكياج‪ ،‬الجراحة‬ ‫التجميلية ‪ ،‬عرض األزياء و االهتمام بالمظاهرخاصة بين النساء السباب الجسدية‬ ‫والنفسية‪ .‬االستغالل الجنسي للإناث واإلساءة من الميزات الجسدية والجنسية‪ ،‬وأكبر‬ ‫مساهمة في تعزيز الحياة األميركية (نمط الحياة األميركي)‪ ،‬وتعزيز ثقافة الغرب على أنه‬ ‫السبيل الوحيد للحياة البشرية اليوم‪.‬‬ ‫األدلة والتجربة تدل على أن " الجمال ما قد وضع تحت تأثير المثل العليا‬ ‫الغربية للجمال دائما‪ .‬من أمريكا االستعمارية‪ ،‬وكانت أوروبا الغربية تصور الجمال‬ ‫للمجتمع وما أعجب نفسها أو بعبارة أخرى‪ ،‬من الجميل و‬ ‫كيف يعرف الجمال "‪ .‬اورجينا كاو ( ‪ (Aurjina caw‬والجراحة التجميلية وتعتبر‬ ‫أداة للغربنه )‪ (song, 2003 : 4‬وهناك عمليات تاريخية ل "ثقافة الجمال" في‬ ‫‪282‬‬

‫العالم‪ ،‬والشركات األمريكية قد سيطرت على "الجمال والصناعة والصحة" على‬ ‫العالم بعد الحرب العالمية الثانية ‪(Camron: 2004 , 80) .‬‬


‫معالجة جراحات التجميل منذ ظهور الشكل الحديث من الجمال‪ ،‬وليس فقط‬ ‫باعتبارها وسيلة لتحسين يبدو بوصفه أداة لتمكين األفراد إلى خفض أو القضاء على‬ ‫األعراض (الفقراء) إلى االعتقاد ألنها تحقق "آخر» (أخرى) هو‪" .‬دولة اخرى"‬ ‫مجموعة االرقى شعبيا و عرقيا والتي تختلف عن المجتمع المهيمنة واكثر جاذبية ‪.‬‬ ‫أوروبا في القرن التاسع عشر‪" ،‬اآلخر"‪ ،‬كانوا اليهود‪ .‬الصور النمطية منهم‪ ،‬وجسهم‬ ‫كما تشوه البدنية‪ ،‬تختلف وكانوا المتضررين ‪.‬‬ ‫فهذه العالئم العرقية بصمات عار اجتماعية وارتبط في سباق مع أعراض مثل ضعف‬ ‫أو مرض · والعالمات االجتماعية التي من شأنها أن تجعلها تبدو وكأنها عقبة في‬ ‫طريق ادماجهم في المجتمع اآلري‪ .‬جراحة التجميل للأنف ألولى مرة مؤسسها مثل‬ ‫جوزيف جاك )‪ (Jacaues- Josef‬وكان هو المتثاقف اليهودي‪ ،‬وقد قام بدعاية‬ ‫لهذه العمليات الجراحية بحيث كان المرضى اليهود من حيث العنصرية يعتقدون‬ ‫انهم «غير مرئيين » (‪ )Invisible‬د (‪(Davis, 2003: 73-76‬وفقا للاحصاءات‬ ‫مستحضرات التجميل في العالم‪ .‬ومن بين هذه الشركات ومقرها في أمريكا‬ ‫الشمالية وأوروبا الغربية لديها نحو ‪ 22‬في المئة من المبيعات في هذا المجالد‬ ‫)‪(Hoon and Rugman, 2006: 164‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المتاحة‪ ،‬وبعض الشركات الكبرى من مختلف البلدان‪ ،‬حصة كبيرة في مبيعات‬

‫‪283‬‬


‫في الجدول التالي عدد ‪ ،‬المبیعات ومتوسط سعر البیع لمئة شرکة عالمیة کبیرة‬ ‫الظهار شکال أکثر تفصیال‪:‬‬

‫الجدول رقم‪ :1‬جدول لبيع من اكبر مئة شركة في العالم لمستحضرات التجميل‬ ‫(‪( )8115‬مليون دوالر أمريكي)‬ ‫منطقة‬

‫امريكا‬

‫بلدا لشركة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬ ‫‪284‬‬

‫العالمية‬

‫العالمية في‬ ‫المئة‬

‫المبيعات‬ ‫العالمية‬

‫آمريكا‬

‫‪53‬‬

‫‪42.935‬‬

‫‪48.32‬‬

‫برازيل‬

‫‪9‬‬

‫‪949‬‬

‫‪1/95‬‬

‫‪949‬‬

‫فرانسه‬

‫‪92‬‬

‫آلمانية‬

‫‪1‬‬

‫كاناد‬

‫ايطاليا‬

‫‪9‬‬

‫‪59‬‬

‫‪42.131‬‬

‫‪48.93‬‬

‫‪91‬‬

‫‪9.245‬‬

‫‪9/39‬‬

‫‪922‬‬

‫بريطانية‬ ‫اسبانيا‬

‫‪8‬‬

‫روسيا‬ ‫هلندا‬

‫ايرلندا‬

‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪9‬‬

‫السويد‬

‫‪9‬‬

‫اليابان‬

‫‪2‬‬

‫جمع‬

‫‪31‬‬

‫‪1/13‬‬

‫‪31‬‬

‫‪9.821‬‬

‫‪4‬‬

‫سويسرا‬

‫آسيا‬

‫الشركات‬

‫المبيعات‬

‫المبيعات‬

‫‪9.552‬‬

‫جمع‬

‫اروبا‬

‫عدد‬

‫إجمالي‬

‫إجمالي‬

‫متوسط‬

‫‪83.128‬‬ ‫‪2.311‬‬

‫‪88.25‬‬

‫‪9.329‬‬

‫‪2.19‬‬

‫‪955‬‬

‫‪1/58‬‬

‫‪999‬‬

‫‪91.253‬‬

‫‪1.22‬‬

‫‪9.441‬‬

‫‪9.59‬‬

‫‪981‬‬

‫‪212‬‬

‫‪1/25‬‬

‫‪212‬‬

‫‪538‬‬ ‫‪929‬‬ ‫‪812‬‬ ‫‪952‬‬

‫‪1/92‬‬ ‫‪1/91‬‬ ‫‪1/29‬‬

‫‪8.911‬‬

‫‪19‬‬

‫‪812‬‬ ‫‪952‬‬

‫‪31‬‬

‫‪49.199‬‬

‫‪45.29‬‬

‫‪121‬‬

‫كرورية الجنوبي‬

‫‪3‬‬

‫‪9.291‬‬

‫‪9.91‬‬

‫‪594‬‬

‫جمع كل‬

‫‪911‬‬

‫جمع‬

‫‪95‬‬

‫‪95.139‬‬ ‫‪94.189‬‬

‫‪911.239‬‬

‫‪99.22‬‬ ‫‪59.32‬‬ ‫‪911‬‬

‫المصدر ‪Hoon and Rugman, 2006:‬‬

‫‪9.259‬‬ ‫‪9.942‬‬ ‫‪9.112‬‬


‫تقاريرعلى اساس الجدول رقم ‪ 5‬تم بيع المنتجات التالية في جميع أنحاء العالم في‬ ‫عام ‪ ،8119‬وقد تم في المنتجات ذات الصلة لمستحضرات العناية بالبشرة‪.‬‬ ‫منتجات المتصلة العناية بالشعر‪ ،‬هي في رتبة التالية ‪.‬‬ ‫من بين منتجات التجميل التي ترتبط بمكياج الوجه ‪ 9.1‬دوالر الى بيليون دوالر‬ ‫هي في المرتبة األولى‪.‬‬

‫جدول رقم ‪ :2‬كمية ونوع مستحضرات التجميل قد بيعت في األسواق الدولية في‬ ‫عام ‪8119‬‬

‫نوع المنتج‬ ‫العناية بالبشرة‬ ‫العناية بالشعر‬ ‫مستحضرات‬ ‫التجميل‬

‫مبيعات‬ ‫المنتجات‬ ‫‪ 89.9‬بيليون‬ ‫‪ 59.5‬بيليون‬ ‫‪ 88.3‬بيليون‬

‫النظافة الشخصية‬

‫‪ 81‬بيليون‬

‫‪ 9.1‬بيليون‬ ‫ماكياج‬ ‫أحمر الشفاه وأحمر ‪ 2.2‬بيليون‬ ‫الشفاه‬ ‫‪ 3.4‬بيليون‬ ‫ماكياج العيون‬ ‫‪ 8.3‬بيليون‬ ‫األظافر‬ ‫ومستحضرات‬ ‫التجميل‬ ‫مستحضرات‬ ‫التجميل‬

‫(منبع‪)Kumar, 0221:5002 :‬‬ ‫و من جهة اخری نظرا للأهداف الخمسة أالمريكية بعد ‪ 99‬سبتمبر‪ ،‬من الجدير‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫العطور والكولونيا‬

‫‪ 88.4‬بيليون‬

‫مستحضرات التجميل‬

‫بالذكر دور الفنانين في‬ ‫مجال السينما والفن من خطة التنمية لبناء حضارة جديدة‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬يتواجد‬ ‫منافسا خطيرا و سريعا اال وهي‬

‫‪285‬‬


‫للألعاب الكمبيورية ‪ ،‬ولكن مع ذلك تأثير كبيرمن المسلسالت الطبقة الثانية من‬ ‫ألفالم في المستقبل‪ ،‬في بناء حضارة في غاية األهمية‪ .‬نمط الحياة األميركي‪ ،‬الذي‬ ‫هو روح اقتراحي السائدة في سلسلة من األفالم‬ ‫الكوميدية ويرد "الفطيرة األمريكية" (‪) American pie‬د وعلى الرغم من أنها‬ ‫بدأت منذ فترة طويلة‪ ،‬ولكن تم‬ ‫رفعها في الجو بعد ‪ 99‬سبتمبر وتم دراسة رئيسية والتاكيد للنقاش حول الحياة‬ ‫األمريكية‪.‬‬ ‫سريالها و فيلم هايى كه در اين شبكه به نمايش گذارده مى شود حول چند موضوع‬ ‫اصلى متمركز است ‪:‬‬ ‫ما نحن عليه اليوم مجموعة من المسلسالت في القنوات الفضائية منها قناة فارسية‬ ‫واحد (‪) Farsi one1‬د‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫هذه القناة تعرض سلسلة من المسلسالت الروتينية األجنبية و غالبيتها األمريكية‬ ‫والكورية وترجمتا الى الفارسية ‪ ،‬في محاولة لفتح الفضاء بين جمهور التلفزيوني‬ ‫في المجتمعات للناطقة باللغة الفارسية ذلك "‪.‬‬ ‫فارسي وان" تقع في هونغ كونغ‪ ،‬وهي مملوكة لمؤسس استار وسائل اإلعالم‬ ‫(‪ )star‬من قبل نيوز كوربوريشن أن مالكها األصلي‪ ،‬روبرت مردوخ‪ ،‬هو اليهودي‬ ‫االمريكي المولد الذي يملك عديدا من الشبكات الكبری و وسائل اإلعالم الرئيسية‬ ‫في العالم‪ .‬المسلسالت واالفالم التي تعرض على هذه الشاشة تركز حول مواضيع‬ ‫رئيسية عدة كالتالي ‪:‬‬ ‫‪ -9‬تحديدا الخيانة األزواجية ‪ ،‬وفي مسلسل "فيكتوريا"‪.‬‬ ‫‪ - 8‬العالقات الغير الشرعيية بين الصبيان والفتياة ‪.‬‬ ‫‪286‬‬

‫‪ – 5‬عرض من المشاهد المثيرة ‪.‬‬


‫القناة وان الفارسي من الطرق الجديدة منها "التحريض" في مجال علم النفس‬ ‫لوسائل اإلعالم يستخدمون المسلسالت المدروسة لعرضها في فترة زمنية معينة‪.‬‬ ‫من بين المنتجات المتاحة في وسائل اإلعالم‪" ،‬هوليوود" في تمثيلها لسائل اإلعالم‬ ‫لوضع العالم الخارجي فريد من نوعه والتي ال يتضاهى بشيء‪ .‬سينما الهوليوود‬ ‫تعمل وفقا لمفاهيم استنساخ االجتماعي لصالح الدبلوماسية العامة األمريكية و كتلة‬ ‫الهيمنة‪.‬‬ ‫و قد تناول "العالم االسالمي " كموضوع رئيسي في سينما الهوليوود‪ ،‬وهوليوود‬ ‫تعمل إلقناع الجمهور إلى المواقف الخاصة بها في اطار السمات الثقافية لسينما من‬ ‫وجهة نظرها ‪ ،‬عرض االعما ل المهيمنة‪.‬الزائفة المصطنة من ايران والنساء‬ ‫االيرانيات في هذه االفالم‪ ،‬وذلك باستخدام التقنيات واالستوديوهات المتطورة‬ ‫األكثر موثوقية وهذا يجعل من اإلجراءات لمكافحة الهيمنة صعوبة عند الجمهور ‪،‬‬ ‫على الرغم من أن هذا االحتمال يمكن العمل بهذا الموضوع ‪.‬‬ ‫هوليوود‪ .‬لقد عرضة النساء في األفالم التاريخية مثل "الكسندر" و "‪ ،"511‬في‬ ‫الجناح الحريمي في بالط الملوك أداة للمتعة و اطفاء رغبة الملوک وبالطهم‬ ‫اإليراني ‪ .‬لذلك‪ ،‬ففي مثل هذه االفالم يعمل على اساس "األفكار النمطية" التي‬ ‫تقلل من الخالفات الكامنة واآلثار والحكم عليها باستخدام وظيفة "للحد من مجموع‬ ‫العنصر" (الشهوة الجنسية)‪ ،‬نظرة مبالغ فيها في جناح الحريم ويمكن تعميمه على‬ ‫جميع النساء في إيران ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومع ذلك‪ ،‬فإن النساء و وضعهن تمت معالجة هذه القضية المهمة مرارا في‬

‫وعرض األخرى الستخدام النساء في الدبلوماسية الثقافية األمريكية‪ ،‬عرض الدين و‬ ‫العالم االخر ‪ ،‬خاصة من خالل اللقاء الخرافات والسحر ‪ .‬األفالم تيرنس الحديثة في‬ ‫هذه السلسلة من األعمال التي تبحث على وجه التحديد غرضا خطيرا‪ .‬والهدف‬ ‫المواجه مع الدين‪ ،‬والقائه كخرافة لخلق التأثير المطلوب‪" .‬هاري بوتر" نارنيا "‪"،‬‬

‫‪287‬‬


‫قسطنطين "‪ "،‬البوابة التاسعة "(بوالنسكي) و" محامي الشيطان "هي أمثلة من هذه‬ ‫االفالم ‪.‬‬ ‫في تموز ‪ ،8112‬كنيسة الروم الكاثوليك‪ ،‬دعت الكرادلة واألساقفة والكهنة الكبار‬ ‫في العالم الكاثوليكي في مدينة مكسيكو في مؤتمر لمدة ثالثة أيام لدراسة اسباب‬ ‫انتشار عبادة الشيطان في العالم‪ .‬وكان بيان رسمي من الشخصيات الرئيسية‬ ‫للكنيسة الكاثوليكية عامال رئيسيا في تطوير الشيطانية في العقد الماضي هو‬ ‫مجموعة هاري بوتر‪ .‬وسعت هاري بوتر للايهام بأصالة وهمية غير مرئية في نفوذ‬ ‫الخرافات والسحر‪ .‬هذا البيان قد قرائه كاهن انعكس في جميع وسائل اإلعالم في‬ ‫العالم‪ .‬اليوم في التربية والتعليم األمريكي‪" ،‬هاري بوتر" هو النص الذي فوق كل‬ ‫شيء‪ ،‬عند الجمهوريون التي ‪ ،‬ولكن للديمقراطيين يهتمون لفيلم "نارنيا"‪.‬‬ ‫نارنيا سلسلة من األفالم باعتبارها أدب االستراتيجي‪ ،‬هو طبيعة الشيطانية‪ .‬في‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫عبادة الشيطان يأتي إبليس الموعود والمبشر ‪" .‬االبليس" في هذه السلسلة من‬ ‫األفالم رمزا لمجيء إبليس الموعود والمبشر ‪ .‬في نهاية فيلم قسطنطين الشيطان‬ ‫سوف ينزل من السماء ويتوقف الوقت ‪ .‬هو رمز من وقته‪ .‬في فيلم "البوابة‬ ‫التاسعة"‪ ،‬بوالنسكي‪ ،‬السيدة لوسيفر هي الشيطان التي توجه ذلک الشخص ‪،‬‬ ‫ولكن في سلسلة نارنيا‪ ،‬هي فتاة صغيرة تدعى لوسي‪ ،‬وتفتح الطريق إلى أرض‬ ‫الجليد‪ ،‬هو لوسيفر الذية يهدي األخرى‪ .‬ملكة الجليد هي االمرأة التي تلعب دور‬ ‫الملک جبرئيل في فيلم قسطنطين‪ .‬نری في هذا الفيلم سيما جبرئيل و جنا حين و‬ ‫انه هو بمثابة المالك السماوي‪ .‬في المشهد األخير عندما كان يأتي لوسيفر إلى‬ ‫أسفل‪ ،‬وتوقف الزمان ‪ ،‬لوسيفر حرق جناحي غابرييل‪ .‬اساسا‪ ،‬من كانت وجوههم‬ ‫شاحبة وغير واضحة يستخدمون للادوار السلبية ‪ .‬هذه السيدة في فيلم نارنيا‪،‬‬ ‫‪288‬‬

‫الملكة االجليدية وفي فيلم قسطنطين ‪ ،‬هي جبرئيل‪ .‬االجواء المرسومة منافية‬ ‫تماما للدين و العالم االخر و متجذرة في االساطير والسحر‪.‬‬


‫االستنتاج و الحلول‪:‬‬ ‫من خالل فهم طبيعة وأداء جهاز الدبلوماسية العامة األميركية‪ ،‬نستطيع ان نعلم مدی‬ ‫اهمية دور المرأة‪ ،‬نساء العالم و نساء العالم االسالمي ‪ ،‬و نساء جمهورية إيران‬ ‫اإلسالمية‪ ،‬بشكل عام‪ ،‬بعد ‪ 99‬سبتمبر ‪ ،8119‬ماذا تكون ‪،‬ماذايجب ان تكون‬ ‫وعلى وجه التحديد الفترة الصحوة اإلسالمية‪ .‬نساء العالم االسالمي ‪ ،‬بما في ذلك‬ ‫النساء التي يعيشن في الحدود الجغرافية وااليديولوجية والفكرية لجمهورية‬ ‫اإلسالمية في إيران‪ ،‬حيث أن المسؤولة والمهمة األولى التي على عاتقهن هي‬ ‫المواجه‬

‫ألاهداف الدبلوماسية العامة األميركية بنشر "نمط الحياة اإلسالمية"‪.‬‬

‫مفهوم نمط الحياة تعد اليوم من اهم مكونات الثقافية الفعالية والكفاءة المؤثرة ‪.‬‬ ‫الفهم العميق والغني للثقافة اإلسالمية وأنماط الحياة من التعاليم الدينية مع الهدف‬ ‫النهائي المتمثل في العبادة اإللهية والقرب الى اهلل ‪ ،‬يواكب البناء وازدهارو اعمار‬ ‫دور االمرأة متجدد ومنتعش‪ .‬وفي طيات هذا التيار وباستعانة المواهب التي منحها‬ ‫اهلل لها تبني االرضية الخصبة للوصول الى القرب االالهي ‪.‬‬ ‫و من الواضح‪ ،‬أن يؤخذ في اإلطار القائم السياسية والدبلوماسية والقدرات لتوفير‬ ‫أفضل الفرص الممكنة و اللازمة للتعريف بالثقافة والقيم وأساليب الحياة االسالمية‬ ‫الى العالم ‪ ،‬يقترح النقاط التالية ‪:‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫أال رض ‪ ،‬يكون واجب بالغ األهمية على عاتق المجتمع النسوي ‪ ،‬وخاصة يكون‬

‫‪ - 9‬في حين من استيعاب للمفاهييم و الخطى العملية والدبلوماسية العامة بشكل‬ ‫عام والدبلوماسية العامة أميركية على وجه الخصوص‪ ،‬والقدرة على تحديد وتطوير‬ ‫"الدبلوماسية العامة‪ ،‬للنساء العالم االسالمي " من أجل بناء القدرات في السياق‬ ‫الثقافي والسياسي للدول اإلسالمية ان تسبغل غاية اال ستغالل ‪ .‬االجالس الصحوة‬

‫‪289‬‬


‫اإلسالمية ومنظمة المؤتمر اإلسالمي يمكن أن يكون آلية جيدة للمعالجة العميقة في‬ ‫هذا الشان ‪ .‬وفي هذا السياق‪ ،‬يبدو من الؤتمر لنساء المفكرات في العالم االسالمي‬ ‫أو مؤتمر مماثل من وزراء النساء للبلدان اإلسالمية أفضل مجال لعرض ومعالجة‬ ‫هذا المشروع في المستقبل بشكل عام‪ ،‬و أهمية التقارب الثقافي المتنوع في العالم‬ ‫اإلسالمي على وجه الخاص الستغالل قدرات الثقافة المحلية ‪.‬‬ ‫‪ – 8‬شعبية المؤسسات الدبلوماسية والدبلوماسية العامة الشعبية ‪ ،‬نقطة مهمة‬ ‫في ترسيم الخطط "الدبلوماسية العامة النسائية في العالم االسالمي " االستفادة من‬ ‫قدرات المنظمات الشعبية في في هذه الميادين‪ ،‬تحتاج الى التخطيط و السياسة‬ ‫الخاصة‪. ،‬‬ ‫‪ - 5‬الوثائق االستراتيجية رؤية ‪ 8183‬للجمهورية اإلسالمية في إيران و هي تعتبر‬ ‫من اهم الوثائق الدولة األساسية‪ ،‬بما في ذلك االستراتيجية في البالد االعتماد على‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫مفهوم المأخذ من "الردع المتبادل على الصعيد العاما"‪ ،‬والقدرة على تطوير‬ ‫"الدبلوماسية العامة" وبناء المؤسسات الدبلوماسية العامة النسويية في الجمهورية‬ ‫اإلسالمية إيران من أجل العمل الرادع‪.‬‬ ‫الدبلوماسية العامة كخطة جدية للتقنية إلنتاج القوة الناعمة‪ ،‬وإنتاج مكونات أخرى‬ ‫من الدبلوماسية الثقافية والدبلوماسية وسائل اإلعالم والعناصر األولى للسلطة‬ ‫الوطنية‪ .‬البند ‪ 1‬و‪ 91‬السياسات للخطط التنمية الرابعة والخامسة في الجمهورية‬ ‫اإلسالمية االيرانية ‪ .‬على اساس الدبلوماسية الرادعة وكفاءة التخطيط والتنسيق مع‬ ‫مبادئ السياسة الخارجية لندرك أنه جزء من القيم في مجال الدفاع ومساعدة البالد‬ ‫على تعزيز قوة ردعها الشاملة ‪" .‬الدبلوماسية الناشطة" ال تقتصر على الدبلوماسية‬ ‫الرسمية في مستويات ثنائية أو متعددة‬ ‫‪291‬‬

‫األطراف‪ ،‬ولكن أيضا تشرف على الدبلوماسية العامة وعلى الساحة الدولية‪ .‬وفقا‬ ‫للسياسات العامة في جمهورية إيران اإلسالمية‪" ،‬تصحيح الرؤية والمعتقدات‬


‫الخاطئة في المحافل الدولية وسياسة المجتمع الدولي تجاه الثقافة اإلسالمية هي‬ ‫أيضا واحدة من أهم وظائف والمشهد الدولي لدور المرأة في الساحة الدولية‬ ‫للجمهورية االسالمية في ايران "(التي وافق عليها المجلس األعلى للثورة الثقافية‪ ،‬و‬ ‫سياسات العامة على الساحة الدولية للنسوية في الجمهورية االسالمية االيرانية )‪.‬‬ ‫‪ - 4‬لعدم وجود سياسات رسمية ونمط الحياة اإلسالمية الحديثة‪ ،‬حتى اآلن لم يكن‬ ‫ممكنا التخطيط االستراتيجي وتنمية القدرات العملية ‪ .‬لذلك يبدو من الضروري‬ ‫وضع "استراتيجيات وسياسات وممارسات نمط الحياة االسالمية " في منظمة‬ ‫الصحوة اإلسالمية و منظمة المؤتمر االسالمي واالتحاد البرلماني االسالمي الدولي ‪،‬‬ ‫ويخضع لنقاش و للدراسات لوضع البرمجة الداخلية في الدول اإلسالمية‪ .‬قدرة‬ ‫التقارب االسالمي ‪ ،‬يستند أكثر من الفئات األخرى على التعاون الدولي‪ ،‬من قوة‬ ‫اإلقناع واالستفادة الوطنية و الدولية من الفرص المتاحة‪.‬‬ ‫‪ – 3‬تعد النساء سفراء السالم و رسل ثقافة السالم والصداقة‪ .‬ميزات وقدرات‬ ‫وتاسيس الشبكات االجتماعية للمرأة في الصداقة والسالم " يقترح التفاعل مع النساء‬ ‫في العالم اإلسالمي و العالم‪. ،‬وبناء المؤسسات لتعزيز شبكات وطنية ودولية‬ ‫واالجتماعية والثقافية والتعليمية للمرأة في العالم ال بد منها ‪ ،‬من الجدير بالذكر االهتمام‬ ‫بالشبكات التواصل االجتماعية المتزايدة و المستهدفة و وسائل اإلعالم فعالة‪.‬‬ ‫‪ -2‬اسس الشرعية في والدبلوماسية العامة األميركية تقوم على اساس " الغواية و‬ ‫الخداع" للسيطرةعلى العقول والقلوب و في ايدئولوجية الثقافة الليبرالية ‪ ،‬مستندة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫فطرية وذاتية و الخصائص النفسي والجسدي الموجودة عند االمرأة ‪ .‬في هذا الصدد "‪،‬‬

‫على المصلحة والمصلحة الجماعية‪.‬‬ ‫وتسبب التوسع في االجواء العامة ووسائل اإلعالم والتنافس الحزبي ‪ ،‬الخداع على‬ ‫الصعيد الداخلي أكثر صعوبة وتكلفة من الماضي ‪ .‬ولكن يمكن استخدامها في‬ ‫تعزيز السياسات على المستويات األجنبية والدولية‪ .‬هذا الموقف وجهة نظر أساسية‬

‫‪291‬‬


‫في فلسفة الوجود تتعارض مع التعاليم االسالمية الستخدام أي نوع من الخداع‬ ‫واإلغواء في الصراع ‪ .‬على العكس من مفهوم االغواء‪ ،‬مفهوم "إاللهام" القدرة أكبر‬ ‫بكثير بالمقارنة مع القوة اللينة لنقل رسالة اإلسالم وجمهورية إيران اإلسالمية‪.‬‬ ‫االلهام عوضا من العقول ملهمة القلوب ويتحدث مع القلب ويسعى واعتمادا على‬ ‫مبدء((ما يخرج من القلب البد ان يدخل القلوب )) من الممكن تختلف القيم ‪،‬‬ ‫والثقافات والسياسات من بلد إلى بلد آخر‪ .‬لكن من الممكن ان رسالة شعبا تصل‬ ‫الى الشعوب االخری ‪ ،‬كما حدث مع الرسالة للثورة اإلسالمية في إيران في بلد‬ ‫مختلف دخل في قلوب كثيرة من المسلمين في البلدان االخری ‪ ،‬شيعة و سنة على‬ ‫حد سواء ‪ .‬في االسالم الصدق واألمانة في االمور ‪ ،‬هو قيمة مبدئية و اساسية في‬ ‫ح دي ذاتها ويعتقد دعاة الدين و الشريعة الدعوة الى الصدق هي واحدة من المهام‬ ‫الرئيسية في دعوتهم وبر حيل الصدق من المجتمع و حلول الكذب بداية االنحطاط‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫و الفساد لذلک المجتمع ‪ ، .‬قد تكون هناك حاجة في ظروف االستثنائية في‬

‫‪292‬‬

‫الحروب يجيز للمسلمين االستعانة ببعض الخطط النفسية ‪ ،‬أن هذا ال يعني استخدام‬ ‫المقررة من الخداع في الحالة االعتيادية‪ .‬في القرآن الكريم‪ ،‬إعالم واإلعالن انذار‪،‬‬ ‫تبشير‪ ،‬البرهان و االستدالل‪ ،‬الموعظه و النصيحة‪ ،‬المجادله و المناظرة‪ ،‬الخطاب و‬ ‫الخطبة ‪ ،‬المباهله هي أدوات مختلفة للدعاية واالعالم قد تم النظر فيها ‪.‬‬


‫المصادر‪:‬‬ ‫‪ -1‬ايكنري‪ ،‬جي ‪ ،‬جان (‪ .)9528‬تنها ابرقدرت ‪ :‬هژموني امريكا در قرن ‪. 89‬‬ ‫ترجمة عظيم فضلي بور‪ .‬طهران ‪ :‬انتشارات موسسة ابرار معاصر‪.‬‬ ‫‪-2‬آشوري‪ ،‬داريوش(‪ .)9522‬دانشنامه سياسى ‪،‬طهران‪ :‬سهروردي و مرواريد‪.‬‬ ‫‪-3‬غالوين ‪ ،‬جان (‪ .)9595‬مجلة گفتگو‪ ،‬العدد ‪ ،9‬ربيع (ه‪.‬ش)‪.9595‬‬ ‫‪ -4‬ميلسن‪،‬ژان و الزمالء (‪ ،)9522‬ديپلماسى عمومى نوين‪ ،‬ترجمة رضا كلهر و‬ ‫محمد محسن روحاني‪ ،‬طهران ‪:‬جامعة االمام صادق (ع) و امانة المؤتمرات النفسية‬ ‫‪،‬ط‪.‬الثاني ‪.‬‬ ‫‪-3‬مجموعة المجلس األعلى للثورة الثقافية ‪"،‬سياست های فعاليت های بين الملل‬ ‫زنان در جمهوری اسالمى ايران"‪،‬جلسة ‪ 392‬تاريخ ‪9528.//8/ 92‬‬ ‫‪-2‬همشهري ديپلماتيك(‪"،)9525‬هدف گيري ريشه ها " العدد ‪ ،91‬في النصف‬ ‫الثاني من آذار (به نقال من دانيل بايبز)‬ ‫طهران ‪ :‬انتشارات موسسة ابرار معاصر‪.‬‬ ‫‪References:‬‬ ‫‪8-Bernard,chery(2003).”civil democratic Islam :partner‬‬ ‫‪,resources ,and strategies” santa monica , ca, Rand‬‬ ‫‪corporations ,Rand occasional papers.‬‬ ‫"‪9- Camron, Michael Amin, (2004) Importing "beauty culture‬‬ ‫‪into Iran in the 1920sand 1930s : Mass Marketing‬‬ ‫;‪individualism in the age of anti-imperialism sacrifice‬‬ ‫‪comparative Studies of South Asia, Africa and Middle‬‬ ‫‪East,24:1‬‬ ‫‪10-Kumar, samir (2005) Exploratory analysis of global‬‬ ‫‪cosmetic industry: major players, technology and market‬‬ ‫‪trends,Technovation,25.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪-9‬درويش‪،‬رضاداد(‪.)9524‬كتاب آمريكا (‪.) 2‬ويژه ديپلماسى عمومى آمريكا ‪،‬‬

‫‪293‬‬


‫" در‬89 ‫ديپلماسى عمومى آمريكا برای قرن‬،‫گزارش موسسه بروكينگزبا عنوان"صداهای آمريكا‬ -) www.fars agency.ir(

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

11-Davis, Kathy (2003) Surgical Passing: Or Why Michael Jackson”s Nose Makes us Uneasy, Feminist Theory,n.4 12- Doyle, Michael .w.( 1999) "A liberal view: preserving and expending the liberal pacific union”, in John A.Hall and t.v. paul, eds.”International order and the future of world politics”, Cambridge, university press. 13-Hoon,Ch. O & Rugman, A (2006). "The Regional Sales of Multinationals in the World Cosmetics Industry," Working Papers 2006-20, Indiana University, Kelley School of Business, Department of Business Economics and Public Policy. 14- Snow, Nancy” (2004).” A Tale of Two Jumped Ship at state” .Foreign policy in focus may 27/2004. 15-Song, Julie(2003) Saving Face: Asian American Women and the Politics of Cosmetic Surgery" Paper Presented at the Annual meeting of the American Sociological Association , Atlanta Hilton Hotel, Atlanta, GA, Aug 16,online at : http://WWW.allacademic.com/meta/P107479_index.html 16 -Malone, Gifford. D.( 1988)"political Advocacy and cultural communication: organizing the Nation's public diplomacy" Lanheim , Md: university press of America. 17-Nye,Joseph 2004b,’the benefits of soft power”HBS Working Knowledge:32 & www.hbswk.hbs.edu 18-U.S. State Department(2001) ,” About the office of international information program's 2001 , office of international information programs, avalible @ http://usinfo. State. Gov/about/intex.htm. 19-)www.state.gov(

294


‫مشاركة المراة فى الصحوة االسالمية هل هى حق ام واجب شرعى ؟‬ ‫!‬

‫فائزه عظیم زادگان‬

‫‪1‬‬

‫الملخص‬ ‫عند دراسة سيرة المجتمع السالمى فى عصر صدر االسالم ومجاالت االهتمام‬ ‫السياسى وسبل االرتباط وبيان الرای السياسى فى مواقف مختلفة سنجد ان‬ ‫نشاطات المراة المسلمة السياسية تخضع للاعراف والسبل المتداولة فى ذلک العصر‬ ‫وتختلف تماما بالشكل وسبل النشاط السياسى للمراة ومن عواملها المهمة التى‬ ‫تعتبر من العناصر البارزة فى التاريخ على مشاركة المراة فى مجتمعاتنا اليوم ‪ .‬ان‬ ‫مشاركة المراة فى الجهاد والنشاطات السياسية هى ‪:‬‬ ‫الهجرة للحفاظ على الدين ‪ ،‬البيعة للرسول االكرم (ص) والدفاع عن الوالية‬ ‫الرسول (ص) واالئمة االطهار (ع) وان هذا التاييد انما هو اثبات مشاركة المراة فى‬ ‫المجاالت السياسية واالجتماعية فى المجتمع االسالمى ولكن شكل واطار مشاركة‬ ‫المراة فى مجتمع اليوم يتناسب مع شكل وبنيان العصر الحالى وسبل التعبير عن‬ ‫الرای السياسى ويختلف عن فعاليات المراة السياسية فى عصر صدر االسالم وما‬ ‫سبقه من اعلصور ‪.‬‬ ‫اما فى الوقت الحاضر وخاصة فى زمن الصحوة االسالمية فان المشاركة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومعارضة الحكام الجائرين فى ذلک العصر ومشاركتها فى الفاعلة نالت تاييد‬

‫السياسية للمراة المسلمة فى مختلف المجاالت يمكن تحليلها على انها مشاركة فى‬ ‫معادلة استمرار انتصار نهضة الصحوة ‪ ،‬المشاركة فى استطالعات الرای االنتخابية ‪،‬‬ ‫المشاركة فى ميادين المبارزة ضد الحكام الجائرين ‪ ،‬المشاركة فى التجمعات‬ ‫‪295‬‬

‫‪ . 1‬عضو هيئة التدريس فى جامعة االمام صادق‬


‫السياسية ‪ ،‬الحضور فى النشاطات التنفيذية وموسسات اتخاذ القرار السياسى‬ ‫وغيرها وسوف نتطرق فى هذا المقال الى فيما اذا كانت المشاركة السياسية للمراة‬ ‫حق اجتماعى فقط ام انه فى المواقف يعتبر واجبا وتكليفا شرعيا ‪ .‬فماذا تقول‬ ‫االيات والروايات وسيرة المعصومين عليهم السالم فى هذا المجال ؟‬ ‫المفردات الدلیلیة‬ ‫المشاركة ‪،‬السياسة‪،‬التعامل بين وجهتى النظر محورية الحق و محورية الواجب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الشرعى ‪ ،‬الحق‪ ،‬التكليف والواجب‬

‫‪296‬‬


‫المقدمة‬ ‫من الخصائص االجتماعية للنظام الحقوقى للاسالم انه يهب االنسان الحرية التى تتوائم‬ ‫مع المسوولية بمعنى ان الباری عز وجل قد ترک االنسان حرا امام هداية االنبياء له من خالل‬ ‫الوحى االلهى ليقبل به او ال يقبل (وقل الحق من ربكم فمن شاء فليومن ومن شاء فليكفر )‬ ‫ومن جهة اخری يشير للانسان انه وعلى الرغم من قدرته على اختيار مسير حياته اال يجب‬ ‫ان يدرک ان ای تصرف اختياری منه له تاثير مصيری فى حياته فى الدنيا والحياة االخروية‬ ‫ومن جانب اخر يجد ااالنسان انه انه مسوول يجيب عن كل اعماله المختارة بعد حين‬ ‫‪.‬ونظرا الن المجتمع لهو نسيج واحد وان تعامل االفراد له تاثير على االخرين والنظان‬ ‫القانونى االساالمى ‪ ،‬فاالنسان ليس مسئووال امام امام االمور السياسية فى المجتمع وحسب‬ ‫بل تقع على عاتقه مسئولية مراقبة االوضاع السياسية والمشاركة فى سوقها نحو الكمال‬ ‫والنمو االجتماعى امير المومنين على ابن ابى طالب عليه السالم يوضح ضرورة االحساس‬ ‫بالمشاركة فى الشوون االجتماعية والسياسية فى احد خطبه ويقول ان احد الواجبات االلهية‬ ‫اختيار قائد لهم ‪ .‬وبما ان المراة هى نصف المجتمع االسالمى ولها دور وتساهم فى مراحله‬ ‫المختلفة من والدة ونمو وبلوغ حتى تالق المجتمع ورونقه ‪ .‬ان المراة هى مواطنة عليها‬ ‫المشاركة بشكل فاعل وان مشاركتها السياسية هى واجب اجتماعى وهى مكلفة بالعمل بهذا‬ ‫العمل الشرعى لصناعة المصير السياسى واالجتماعى المشترک واتخاذ دور فاعل وموثر‬ ‫على هذا الصعيد‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫واالسالمية على المسلمين ان اذا مات قائدهم او قتل فليس لهم الحق فى ای عمل اال بعد‬

‫دراسة نهج المشارکة السیاسیة‬ ‫لدراسة نهج المشاركة السياسية ابتداءا من تعريف اصطالحى المشاركة‬ ‫والسياسة والوصول الى مفهموم اولى لهذا التعريف‬

‫‪297‬‬


‫الف ‪ -‬مفهوم المشارکة ومعناها‬ ‫المعنی اللغوی‬ ‫كلمة المشاركة فى اللغة العربية هى من باب المفاعلة والتى هى لغرض التعاون‬ ‫والتعامل بين جهتين ومعنى االصطالح فى اللغة هو مشاركة اطراف اخرين فى القيام‬ ‫بای عمل ‪ .‬وفى قاموس اللغة دهخدا فان المشاركة تعنى ايجاد شريک لعمل ما ‪.‬‬ ‫المعنی االصطالحی‬ ‫البعض يعرف المشاركة على انها وعى المشاركة والتاثير فى معادلة القرار‬ ‫وصناعتة فى المجتمع بعبارة اخری فان المشاركة هى معادلة بجهتين او قطبين ال‬ ‫تحتوی االعالن واالعالم والقوة وفى كل االحوال ال يمكن اعالن المشاركة او‬ ‫المطالبة بها وانما يجب خلق الجو المناسب واالرضية المالئمة لتنمية االحساس لدی‬ ‫االخرين حتى تتحقق المشاركة فيما بينهم ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الترويج لمفهو م المشاركة فى العقدين االخيرين‬ ‫يری البعض ان عظمة وتعقيد المجتمع البيروقراطى وثقل القدرة االقتصادية فيه‬ ‫اضعفت بشكل او باخر الضمانات الشعبية والديمقراطية للمحافظة على حقوق‬ ‫االخرين ويجب تقوية وتنمية الضمانات والطريق الى ذلک هو مشاركة االفراد‬ ‫المبارة فى اتخاذ القرارات للحفاظ على حقوقهم وحرياتهم‬ ‫السیاسة‬

‫معناها لغویا‬ ‫السياسة هى مصدر من فعل ساس وفى اللغة العربية يعنى تربية الحصان ای ساس‬ ‫الفرس وفى قاموس ومعجم الكلمات وااللفاظ الفقهية جاء ان السياسةتعنى القيام على‬ ‫الشئ والتصرف فيه بما يصلح وفى قاموس العميد تعرف على انها ادارة شوون الدو لة‬

‫‪298‬‬

‫واصالح شوون الخلق والشوون الداخلية والخارجية للبلد ورعاية الناس وفى معجم‬


‫دهخدا تعرف السياسة على انها المحافظة على الملک وحكم الرعية والحكومة‬ ‫والرئاسة والتحكيم ‪.‬‬ ‫وفى اللغة السياسية االسالمية اخذت كلمة السياسة من جذور ساس يسوس ولها‬ ‫معانى متعدده هى الحكومة والرئاسة والتحذير والتربية و المصلحة والحراسة ويبدو‬ ‫ان المعنى الحقيقى لها هو التربية والقيام بها فيقال فى توضيح ساس الفرس ان‬ ‫صاحب الفرس يقوم بترربيتها وهذا المعنى لكلمة السياسة او التنمية نصداق ينطبق‬ ‫على االنسان واستعماله فى التربية االنسانية ‪ .‬ان كلمة السياسة فى النصوص الروائية‬ ‫هى بمعنى التربية ومثال على ذلک ان النبى االكرم (ص) قال ‪( :‬كان بنو اسرائيل‬ ‫تسوسهم انبيائهم ) ای ان مسوولية بنى اسرائيل تقع على عاتق انبيائهم والبعض‬ ‫يعنقد ان كلمة سياسة جائت من مفهوم يونانى قديم هو يوليس ويعنى المدينة وفى‬ ‫اليوليس او المدينة اليونانية القديمة فان البشر وبحقوق متساوية ومصالح مشتركة‬ ‫يتعايشون فى مدينة واحدة ‪ .‬وفى تعريف اخرللسياسة هى انها ااستصالح للخلق‬ ‫على انها فعل شئ من الحاكم لمصلحة يراها وان لم يرد بهذا الفعل دليل شرعى وهى‬ ‫صفة االنبياء على كل حال ويبدو ان ابعض الفقهاء يصرح ان السياسة هى عمل يقوم‬ ‫به الحاكم طبقا للمصلحة التى يراها فى هذا العمل وان كان واجبا شرعيا ام ال ‪.‬‬ ‫البعض االخر يجمع على ان السياسة لها معنى خاص ومعنى عام ‪:‬‬ ‫المعنی العام ‪ :‬وهو السبيل او الطريقة او النهج الدارة الشوون شخصية كانت او‬ ‫اجتماعية تدعى السياسة ولذلک نحن نتحدث عن السياسة االقتصادية او العسكرية‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫بارشادهم ای االنبياء الى الطريق المنجى فى العاجل واالجل ونص بعض الفقهاء‬

‫او المالية او التعليمية‬

‫المعنی الخاص ‪ :‬هى كل شان يرتبط بالحكومة او االدارة وتنحدر من مقولة‬

‫العلوم السياسية ان مفهوم السياسة لدی المفكرين االسالميين هى عبارة عن طريقة‬ ‫ادارة المجتمع لتحقيق مصالحه المادية والمعنوية ‪.‬العالمه محمد تقى جعفری يعرف‬

‫‪299‬‬


‫السياسة على انها ادارة االمور (هى عبارة عن ادارة وتوجيه وتنظيم الحياة االجتماعية‬ ‫للشعب فى مسير حياتى معقول ) ويعنى بالمسير الحياتى المعقول حيا ة االنبياء‬ ‫واالئمة (ع) التى تعتمد على الوحى ‪.‬‬ ‫ان روية االمام الخمينى (ره ) فى مفهوم السياسة ينقسم الى ثالثة اقسام‬ ‫ السیاسة الشیطانیة ‪ :‬ويعتمد هذا النوع من السياسة على الحيلة والخدعة‬‫والكذب فى ادارة المجتمع‬

‫‪ -‬السیاسة الحیوانیة ‪ :‬وهى السياسة التى تجد فيها الحكومة لتامين االحتياجات‬

‫المادية للمجتمع‬

‫‪ -‬السیاسة االسالمیة ‪ :‬فى هذا النوع من السياسة فان الحكومة وباالضافة الى‬

‫تامين االحتياجات الماديةللشعب فعليها ان تجد فى تعميق وتوثيق القيم االنسانية‬ ‫والمعنوية ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وبشكل عام فان السياسة هى عبارة عن ای تدبير وجهد ونشاط وتامل وتعمق‬ ‫واحراء شخصى او فردی اجماعى لكسب القدرة واالمساک بزمام االمور فى البالد‬ ‫نحو تحقيق امال وطموحات الشعب والبالد‬ ‫ج‪ -‬مفهوم المشارکة السیاسیة‬

‫تعرف المشاركة السياسية على انها الفرصة لمشاركة شريحة كبيرة من الشعب‬ ‫فى الشوون السياسية للبالد وهى شرط من شروط الديمقراطية ‪ .‬والبعض االخر‬ ‫يری ان المشاركة السياسية هى كل عمل تطوعى ناجح كان ام ال منظم او غير منظم‬ ‫مرحلى او مستمر والذی يشمل السبل المشروعة وغير المشروعة الختيار‬ ‫السياسات العامة الدارة شوون البالد العامة واختيار القادة السياسيين فى ای شريحة‬ ‫من مسوولى البالد ‪ .‬ان موشرات المشاركة السسياسية فى الحضارات القديمة‬

‫‪311‬‬

‫واضحة ولكن المشاركة السياسيةة هى مفهوم نظری وميزان لتقييم الشرعية وهى‬


‫خاصة بالحكومات والدول الحديثة والتى توازی المعنى فى النظام السياسى لنهج‬ ‫الحكومة فى دائرة اوسع من العمل السياسى ‪ .‬رابرت دال يعرف السياسة بانها‬ ‫نموذج من التعامل السياسى المعمول به من قبل الشعوب والذی يشمل نوعا خاصا‬ ‫من وجود القدرة السياسية للحكومة ووقوتها ‪ .‬وطبقا لهذا التعريف فان النظام‬ ‫السياسى وباالضافة الى شكل الحكومة العام يشمل النماذج الرسمية وغير الرسمية‬ ‫من العالقات االنسانية والتى توثر فى قرارات الحكومة تاثيرا مباشرا وعلى ذلک‬ ‫فان النظام السياسى اوسع من الموسسات الحكومية ويمكن تعريف المشاركة‬ ‫السياسية على انها مجموعة من من النشاطات السياسية واالعمال التى يقوم بها‬ ‫المواطنون بشكل خاص والتى يمكن اعتبارها سياسة خاصة عن طريقها يتم البحث‬ ‫عن النفوذ او دعم الحكومة وبشكل عام يمكن القول ان المشاركة السياسية هى‬ ‫مساعى المواطنين المنظمة او المسقة النتخاب قادتهم والمشاركة الفاعلة فى‬ ‫النشلطات والشوون االجتماعية والسياسية وايضا تسييروتنظيم سياسة الحكومة ‪.‬و‬ ‫القول انها الدور الشعبى والتاثير فى اساس الحكومة ونهج الساسة وكل الشوون‬ ‫السياسية بشكل اساسى وبطرق مشروعة فى المجتمع والحكومة االسالمية‬ ‫جواز مشاركة المراة السياسية ودالئلها فى هذا االطار يمكن االشارة الى دالئل‬ ‫كثيرة من الكتاب والسنة النبوية للاستناد اليها بشكل صريح وضمنى حول موضوع‬ ‫المشاركة السياسية للمراة فى مجاالت السلطة و الحكومة المختلفة ‪.‬‬ ‫الف ‪ -‬ان االية ‪ 99‬من سورة التوبة هى من اهم االيات التى يمكن االشارة اليها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫لكن اذا اردنا الحديث عن المشاركة الساسية فى مجتكع دينى واسالمى فيمكننا‬

‫واالستناد بها فى جواز المشاركة السياسية للمراة فى تقلدها لمسووليات االمر‬ ‫بالمعروف والنهى عن المنكر و التفسير بشكل واضح هو ان يتولى الرجال والنساء‬ ‫المسلمون المسوولية وان اهلل سبحانه وتعالى فى هذه االية يبين وبكل وضوح مقدار‬ ‫الوالية للمسلمين رجاال ونساءا وبالنسبة لبعضهم البعض فيما يتعلق باالمر‬

‫‪311‬‬


‫بالمعروف والنهى عن المنكر فيما بينهم ‪(.‬والمومنون والمومنات بعضهم اولياء‬ ‫بعض يامرون بالمعروف وينهون عن المنكر ) ومن االية الشريفة يبدو واضحا ان‬ ‫مبداء والمنكر هى من الشوون السياسية لذلک فان القران الكريم يعتبر المشاركة‬ ‫السياسية للمراة حق مشروع من حقوقها وواجب شرعى من واجباتها الشرعيظ ‪.‬‬ ‫وهناک ايات كثيرة اخری يمكن االشارة اليها وهى االيات من ‪44-85‬من سورة‬ ‫النمل وفى هذه االيات يصف الباری عز وجل المراة الذكية الحكيمة كانت تحكم‬ ‫بالدا ثم دعاها سليمان (ع ) الى االسالم فاسلمت وتخلصت من براثن الشرک باهلل ‪.‬‬ ‫وتبين هذه االيات الصالحية واالهلية وايضا حق المراة فى الحصول على حقوقها‬ ‫وممارسة دورها فى الساحة السياسية وقدرتها على الدخول فى معترک الحكم‬ ‫والقوة وهنا يشير القران الكريم الى نموذج من االدارة السياسية ‪ -‬االجتماعية السليمة‬ ‫للمراة والتى تراعى اصول االدارة وتقود قومها الى الرشاد فى الدنيا واالخرة ويمكن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االشارة ايضا الى االيات التى تتحدث عن بيعة النساء وهجرتهن مع النبى (ص)‬ ‫وهناک ايات اخری تشير ضمنيا الى ذلک وكل هذه االيات تشير المشاركة‬ ‫السياسية للمراة فى ‪ .‬وحديث الرسول (ص) والذی يقول فيه (من اصبح وامسى‬ ‫ولم يهتم بامور المسلمين فليس بمسلم ) وبال شک فان امور المسلمين تشمل‬ ‫الشوون السياسية ايضا وان حديث الرسول عام يشمل النساء ايضا عندما قال من‬ ‫اصبح وامسى ولم يحدد ان الرجل الذی اصبح او امسى لذلک فان الرجال والنساء‬ ‫يمكنهم االهتمام بامور المسلمين وان لم يفعلو فه ليسو من المسلمين وفى حديث‬ ‫اخر للرسول (ص) يقول (كلكم راع وكلكم مسوول عن رعيته ) فان الرسول ال‬ ‫يخاطب فقط وانه يخاطب الرجال والنساء على السواء ويعتبر النساء ايضا ذوات‬ ‫مسوولية نحو المجتمع واالوشاع فيه ولكن كيف يمكن منح احد مسوولية دون‬ ‫‪312‬‬

‫السماح له بالقيام بها وهذا التكليف والواجب ال يطاق وبال شک فان االئمة‬ ‫المعصومين (ع ) ال يكلفون احدا بهذا العمل ومن الموكد اذن ان المراة تستطيع‬


‫المشاركة فى النشاط السياسى فى المجتمع ‪.‬‬ ‫ج‪-‬سيرة االئمة المعصومين (ع) او الطريقة االخری فى االستناد الى امور‬ ‫المسلمين ‪.‬منذ البدء يمكن االشارة الى النشاط السياسى للسيدة الزهراء (س) فى‬ ‫احقاق حق زوجها المنتهک على بن ابى طالب (ع) بعد رحلت الرسول (ص) حيث‬ ‫كانت تذهب ليال برفقة امير المومنين الى بيوت االنصار والمهاجرين وتطلعهم على‬ ‫الحقائق التى كانت تعلمها وشهدت عليها حول تعيين امير المومنين على بن ابى‬ ‫طالب وليا واماما للمسلمين وكانت تدعوهم الى نصرة الحق وايضا خطبها ضد‬ ‫الحكومة انذاک ودفاعها عن االمام على (ع )فى المسجد ووصيتها السياسية دليل‬ ‫على ذلک وانها ك لما ادركت انها مكلفة بامر شرعى قامت بتنفيذه ‪ .‬ويمكن الحديث‬ ‫عن سيرة السيدة زينب (ع) ورواية واقعة كربالء التى ال تخفى على احد ولوال خطبها‬ ‫العليمة والنارية لضاعت حقانيت طريق االمام الحسين (ع)وجهل الناس وغفلوا‬ ‫عنها ولضاعت واقعة كربالء فى غياهب التاريخ ‪ .‬واذا اردنا ان نتحدث وبشكل‬ ‫و(ع)يمكننا االشارة الى ‪:‬‬ ‫ بيعة المسلمات للرسول فى العقبة االولى والثانية وفتح مكة وبيعة الرضوان‬‫وبيعة غدير خم‬ ‫ هجرة المسلمات الى الحبشة والى المدينة بامر من اهلل والرسول (ص)‬‫ نشاط سوده الهمدانية فى عهد امير المومنين على بن ابى طالب (ع) وفى‬‫احدی الفعاليات السياسية فى عزل ونصب قائد احدی المناطق تولت هى قيادتها‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ملخص عن نشاط النساء السياسى فى عصر النبى (ص)و االئمة المعصومين‬

‫ دفاع ام سلمه عن االمام على (ع) ومحاوالتها لمنع حدوث واقعة الجمل‬‫ مشاركة سيدات مثل الزهراء (س) وام ايمن وام عماره واميمه فى جبهة القتال‬‫ماذكرناه هو قسم بسيط من مشاركة المسلمات السياسية و االجتماعية فى عهد‬ ‫النبى (ص) واهل بيت النبوة ‪.‬وهناک امثلة كثيرة فى كتب التاريخ وليس هناک‬

‫‪313‬‬


‫متسع من المجال لذكرها كلها هنا وما ذكرناه من امثلة هى دالئل واضحة على تاييد‬ ‫اهلل والنبى واالئمة المعصومين على مشاركة المراة السياسية واالجتماعية للمراة‬ ‫المسلمةانذاک‪.‬‬ ‫تقييم الحق والتكليف فى اطار المشاركة السياسية للمراة نريد هنا ان نقوم‬ ‫بدراسة فيما اذا كانت المشاركة السياسية للمراة حق لها ام تكليف شرعى بمعنى ان‬ ‫المراة هل هى محقة فى الشوون السياسية واالجتماعية ومشاركتها فيها ام هى مكلفة‬ ‫شرعيا بذلک ؟لدراسة ذلک فى البداية علينا ان نبحث اوال اصطالحى الحق‬ ‫والتكليف ثم ندرس العالقة بين هذين االصطالحين واالختالف بينهما ‪.‬‬ ‫الف مفهوم الحق‬‫حق (ح‪-‬ق‪-‬ق)فى قاموس اللغة بمعنى الثبوت ضد الباطل والموجود والثابت‬ ‫و الذی ال يمكن انكار وجوده ‪.‬وهو بمعنى الوجود المطلق وغير المقيد بای قيد وهذا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يعنى الذات المقدسة للباری تعالى ‪.‬واصل الكلمة هو التطابق والتساوی ووالصحيح‬ ‫مثال على ذلک مطابقة عمود الباب وتحرک الباب على رغم ثبات عموده وفى‬ ‫مجمع البيان وفى االية ‪ 9‬من سورة االنفال (ليحق الحق ويبطل الباطل ولو كره‬ ‫المجرمون ) وبال شک ان كلمة الحق فى بعض االحيان هى ذات معنى اعتباری‬ ‫وعقالنى وفى احيان اخری معناها شرعى وال شک انها فى كل االحوال تحمل ذات‬ ‫المعنى الوجودی الواحد ولها مصاديق معنوية ثابته وواحده ‪.‬والفقهاء يقولون فى‬ ‫معنى كلمة الحق ‪ :‬االمور التى المتوقعة شرعيا وحين يجوز لبعض االشخاص‬ ‫تغييرها فان هذه االمور يطلق عليها الحق ‪ .‬والحقوقى هو الشخص الذی يمحه‬ ‫القانون سلطة التصرف القانونى ‪ .‬ويمكن تقسيم الحقوق الى قسمين ‪ :‬االول وهو‬ ‫القسم الذی يدركه عقل االنسان ويعرف انها حقه واذا حرم االنسان منها فان هدفا‬ ‫‪314‬‬

‫ودليال الهيا على خلق اهلل سبحانه وتعالى ومثال على ذلک ان االنسان ال يحيا بدون‬ ‫االكل والشرب وتستحيل الحياة فاذن هى دالئل على ثبوت حقانيت اهلل وهى من‬


‫االمر العقلية والتى يطلق عليها االمور الفطرية ‪.‬والقسم االخر من الحقوق التى ال‬ ‫يستطيع العقل االنسانى ان يربط فيها بين العمل والهدف ‪ .‬واثبات هذه المجموعة‬ ‫من الحقوق وفهمها يتم عن طريق الوحى االلهى ‪ .‬هناک تقسيمات متعدده للحقوق‬ ‫ومنها من له الحق و من عليه الحق‬ ‫معنی التکلیف‬ ‫التكليف لغويا من الفعل كلف ومعناه االمر بالقيام بعمل صعب اليمكن القيام به‬ ‫‪.‬و المعنى االصطالحى والثقافة الدينية هى االوامر والنواهى الشرعية والقانونيةو‬ ‫التكليف فى الدين هو بمعنى االمتثال للاحكام االلهية والوقوف عند االمر والنهى‬ ‫الدينى والشخص المكلف هو الشخص الذی يتبع االحكام االلهية‬ ‫الدالئل علی احقیة مشارکة المراة السیاسیة‬

‫يعتقد بعض العلماء ان المشاركة السياسية هى حق اساسى للعموم رجاال ونساءا‬ ‫ويمكنهم االستفادة من هذا الحق وال احد يستطيع سلبهم هذا الحق ‪ .‬وعلى اساس الروی‬ ‫الكثير من هذه المكاتب والموسسات االنسانية تعتقد ان القانون الذی يوضع من قبل‬ ‫الناس او قادتهم او علماء المجتمع ينبع من الحقوق االنسانية والبعض االخر يعتقد ان‬ ‫نشاة الحقوق حاجة االنسان ای بمعنى ان حاجة االنسان هى التى تجعله يصل الى‬ ‫الحقوق وان الحقوق هى حاجة يصل اليها والبعض االخر يعتبر ان القدرة هى اساس‬ ‫نشاة الحق وطبقا لهذه النظرية فان االقوی سوف يحصل على حقوق اكثر ‪ .‬وهناک من‬ ‫يعتبر االرادة منبعا للحق وكل انسان لديه االرادة من وجهة نظر هذه المجموعة هو‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المتعددة لمكاتب مختلفة حول نشاة حقوق البشر فانها تختلف فيما بينها حول ذلک ‪.‬ان‬

‫صاحب الحق ‪.‬ولكن علماء الحقوق يقسمون منبع الحقوق الى قسمين ‪:‬‬ ‫ الحقوق الطبیعیة والفطریة‬‫الحقوق الطبيعية هى مجموعة القواعد التى تنشا من طبيعة االنسان والمجتمع‬

‫‪315‬‬


‫وعلى هذا االساس تتعين االختيارا والواجبات للافراد واالنسان بحكم انسانيته فان له‬ ‫الحق فى االفادة منها والنها فطرية وطبيعة فانها غير قابلة للسلب ابدا وال يملک‬ ‫االفراد وال الحكومات وضعها او رفعها كالحرية الشخصية ‪ ،‬المساواة امام القانون ‪،‬‬ ‫حق امتالک االموال ‪ ،‬حرية التعبير‪ ،‬حرية المعتقد الدينى والسياسى وامثال ذلک‬ ‫ الحقوق الموضوعة او المتعاقد علیها‬‫هى مجموعة من القواعد التى توضع من قبل االفراد انفسهم وهذه القواعد هى‬ ‫محصلة التدبير والتجارب فى المجتمعات المختلفةای انها مجموعة من االنظمة‬ ‫واالحكام النافذه فى المجتمع والتى تعنى القانون بعناه الخاص كالحقوق االدارية‬ ‫والمدنية والقضائية وعلى هذا االساس وضعت نظرية وضع الحقوق بالعقل‬ ‫والوجدان وعلى اساس هذه النظرية فان المشاركة السياسية هى حق طبيعى وفطری‬ ‫يمكن للجميع االستفادة منه رجاال ونساءا وال يمكن ال حد ان يسلبهم هذا الحق‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومثال على ذلک االنتخابات فى القرن الثامن عشر ومواجهة نظامين فكريين‬ ‫مختلفين ‪ .‬الفريق االول يعتبر االنتخاب حق للافراد واالستفادة منه او االمتناع عنه‬ ‫هو مشروع كل مواطن وال يمكن الی احد سلبه هذا الحق ‪.‬وفى المقابل الفريق‬ ‫االخر الذی يعتبره عمال اجتماعيا او تكليفا للمواطنين ولكن وبموازاة هذا الفريق‬ ‫وذاک فان علماء الدين ووبعض الفالسفة الكبار يعتقدون ان قوانين الحياة والحدود‬ ‫والمسئووليات الفراد المجتمع تعين من قبل اهلل سبحانه وتعالى ‪.‬ان الدين االسالمى‬ ‫هو دين فطری وقوانينه واحكامه ال تخالف فطرة اهلل التى فطر االنسان عليها ومن‬ ‫البديهى ان يكون االسالم يوافق على الحقوق الفطرية للانسان ويرعاها ‪.‬وبنظرة‬ ‫مختصرة وقصيرة على النصوص الدينية وطريقة قيادة االمور من قبل القادة‬ ‫المعصومين (الرسول االكرم ص واالمام على ع)والذين تتضح لديهم كل الحقوق‬ ‫‪316‬‬

‫‪.‬ان سيرة الرسول (ص) فى اغلب الموارد تدل على حرية الناس ومشاركتهم فى‬ ‫الحكومة وان امير المومنين على بن ابى طالب (ع) كان يشاور الناس فى كل االمور‬


‫ويشجعهم على االستفادة من حقوقهم وحرياتهم ‪ .‬وهناک امثلة عديدية فى حياة‬ ‫النبى (ص) تبين تعمله مع الناس والسماح لهم بالتعبير عن ارائهم وهى دالئل‬ ‫واضحة على االعتراف بالحقوق الفطرية وللناس وان امير المومنين فى عهد حكومته‬ ‫يوكد مرات عديدية على الحقوق المتقابلة للناس ‪ .‬ان حقوق االنسان بالمفهوم‬ ‫الغربى حق طبيعى والتى ترتبط بالطبيعة والذات البشرية للانسان فى حين ان‬ ‫االسالم يعتبر ان حق االنسان مرتبط بكرامته االلهية وان هذه الحقوق التى نظمت‬ ‫بالشريعة وترتبط بها فان ال تبتعد عن الحقوق االلهية لذلک ال احد يستطيع ان‬ ‫يتنازل عن عنها او حتى بعضها ‪.‬هذه الحقوق هى ضرورت انسانية والتى وحسب‬ ‫الشرع االسالمى فان الفرد والمجتمع والحكومة مكلفون بالحفاظ عليها ‪ .‬احدالحقوق‬ ‫التى يكفلها االسالم للجميع هو حق تقرير المصير وهى تعاليم الهية وعلى اساسها ال‬ ‫يمكن الی احد ان يسلب الناس هذه الحقوق وتحت ای ظرف من الظروف ‪.‬ومن‬ ‫اهم االمور المتعلقة باالستفادة من هذا الحق هو مشاركة االفراد فى ادارة امور بالدهم‬ ‫االمور المهمه للبالد ومع ان حقانيت خالفة المسلمين تعتمد على التنصيب االلهى له‬ ‫اال انه وفى اول خطاب له بعد بيعة المسلمين له ربط موافقته بحضور وبيعة‬ ‫المسلمين له ‪..‬االمام الخمينى (ره ) يری ان الدور االساسى فى الحكومة هو من حق‬ ‫الناس ای ان الحكومة لن تتم اال بموافقة الناس ومطالبهم وفى فكر االمام الخمينى‬ ‫م(ره)تاكيد على ان الشعب هو الذی يحدد مسير الحكومة وال احد يستطيع ان يحكم‬ ‫الشعوب بدون ارادتها ان الشعوب هم ميزان االمور فى البلدان ان االمام الخمينى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫‪.‬االمام على عليه السالم يری ان مشاركة الناس فى تنظيم شوون مجتمعهم من‬

‫وحول المشاركة السياسية والمشاركة فى االنتخابات والتى تعتبر اهم مصداق على‬ ‫المشاركة السياسية يقول انه حق بديهى للشعب ان مع الشعب هو حق بديهى ‪.‬‬ ‫دالئل من یعتبرون ان مشارکة المراة السیاسیة هی تکلیف شرعی‬

‫فى النظام السياسى االسالمى التشريع وانشاء الوالية وتنصيب القائد ترتبط باهلل‬

‫‪317‬‬


‫ولكن وبدون دعم الناس فان هذه القوانين التطبق وان الوالية االلهية لن تتجلى ولن‬ ‫تظهر ولن تتضح ابدا ومن هنا فان اغلب االحكام والقوانين الحكومية لن تنفذ االبيد‬ ‫حكومة قوية مقتدرة لتضعها فى خدمة الناس واعتبارها من الواجبات العامة ای ام‬ ‫الشعب وبالطاعة للاحكام االلهية يوفرون االرضية لتطبيق االحكام االلهية هذه ويمكن‬ ‫االساتناد فى ذلک الى االيات ‪ 985‬من سورة التوبة و االية ‪ 953‬من سورة النساء‬ ‫واالية ‪ 52‬من سورةالمائدة ‪ .‬للحكومة االسالمية اربعة اركان اساسية االول ‪ :‬القانون‬ ‫واالرادة التشريعية االلهية الثانى ‪ :‬االمامة والقيادة االلهية ‪.‬الثالث ‪ :‬ايمان الناس‬ ‫وانقيادهم لذلک‪ .‬والرابع ‪ :‬المشاركة والثورة الشعبية ‪ ..‬ان االركان الثالثة االولى‬ ‫هى نقدمة للركن الرابع وهو تشكيل الحكومة والذی لن يحدث اال بالجهد والتضحية‬ ‫بالمال واالرواح وفى المقابل اذا طبق القانون االلهى و القيادة االلهية وايمان الناس‬ ‫ولكن بدون الدعم والمشاركة العملية الشعبية فان الحكومة االلهية لن تتشكل ولن‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يستفيد الناس من الهداية االساسية الدينية وتدل االية ‪ 83‬من سورة الحديد على‬ ‫القيادة ومواكبة ودعم الناس وتاسيس العدالة االجتماعية ‪ .‬لذلک فان الروية هى‬ ‫الحافز للتدخل فى فى السياسة وتنظيم االمور االجتماعية وواداء الوظائف الدينية‬ ‫والتكاليف االلهية وعلى اساس هذه النظرية فان التدخل فى السياسة اليمكن ان‬ ‫نكون تحت تاثير الغرائز الحيوانية والرغبات التى تحكم تصرف االنسان من السلطة‬ ‫وال اشباغ الغبات االنسانية حتى وانماهى تنفيذ للتكليف الدينى واتباع الحكم االلهى‬ ‫وعلى اساس هذه النظرية فان االنسان مكلف ومحور نشاطه هو الرغبة الطبيعية‬ ‫االنسانية للعمل ‪.‬ان هذا االنسان يبذل جهدا فى سبيل الحصول على حقوقه االنسانية‬ ‫وكل ذلک نابع من شعره بالتكليف الدينى و الشرعى واذا لم يتوفر هذا االحساس‬ ‫فان هذا الواجب يصبح ذات اشكال شرعى واالن وبعد ما ذكرنا انفا فان دور المسلم‬ ‫‪318‬‬

‫فى تعييم مصيرمجتمعه وانعكاس اعمال االخرين على المصير و االلتزام الذی يجب‬ ‫ان يتحلى به فى قبول المسووليات االجتماعية توجب ان يكون الفرد مراقبا ووناظرا‬


‫على كل االمور التى تحدث حوله فى المجتمع والقران يضع ذلک تحت عنوان االمر‬ ‫بالمعروف والنهى عن المنكر ويضعها فى الفروض االجتماعية واحدی االسس‬ ‫الفكرية السياسية واركان الحياة السياية للمسلمين ‪ .‬هذا االصل القرانى يوجب وضع‬ ‫النشاط السياسى جزءا من جهد الحياة االجتماعية للمسلم واشراكه فى تعيين مصير‬ ‫المجتمع وهنا نشير الى بعض اراء االمام الخمينى قائد الثورة االسالمية واحد فقها ء‬ ‫العصر الكبار فى عهده‬ ‫مفهوم التکلیف فی فکر االمام (ره)‬ ‫ان انجاز التكليف االلهى هو المحرک االساس للنسان فى الكثير من النشاطات‬ ‫حسب فكر االمام الخمينى ره‬ ‫ان عقيدة التكليف فى فكر االمام الخمينى ره تستند الى االيات القرانية‬ ‫والروايات حيث يذكر القران فى ايات عديدة بمسوولية الناس والقادة فى المجتمع‬ ‫(فلنسالن الذين ارسل اليهم ولنسالن المرسلين ) فيما يتعلق به المشاركة الشعبية‬ ‫ان الروية الحاكمة على وصية االما م الخمينى تدل على ان المسلمين مكلفين‬ ‫بالمشاركة على خالف الروية الرائجة فى الحضارات الغربية المعاصرة التى تعتبر‬ ‫المشاركة حق شعبى ان االمام يعتبر المشاركة الشعبية فى الميدان ترتبط بالحكومة‬ ‫وهى واجب شرعى وان عدم مشاركة الرجال فى المواقع التى ينبغى عليهم‬ ‫المشاركة فيها يعتبر من الذنوب التى ال تغتفر ‪ .‬ان االمام وفى وصيته اكد على‬ ‫المشاركة فى االمور السياسية لكل شرائح المجتمع واكد على ممشاركة المراة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫يمكن درج توصيات االمام على النحو التالى ‪ :‬المشاركة و التكليف وليس الحق ‪.‬‬

‫والشباب والشيب مثلما يوكد اليوم قائد الثورة االسالمية على مشاركة المراةدائما‬ ‫وباستمرار حضور المراة الواعية والمثقفة فى نهضة الصحوة االسالمية ان االمام يعتبر‬ ‫عدم مشاركة الشعب فى الشوون السياسية والحكومية وابتعاد الشعب عن الحكومة‬ ‫يفتح الباب امام القوی الغربية واالستعمارية للتدخل فى البالد والهيمنة على ثرواتها‬

‫‪319‬‬


‫ومقدرات البالد ‪ .‬وبتعبير اخر لروية االمام ان اال ستقالل السياسى واالقتصادی‬ ‫للبالد مرهون بمشاركة الشعب الفاعلة فى النشاط السياسى والحكومى للبالد‬ ‫وتنطلق هذه الفكرة من حديث النبى (ص) كلكم راع وكلكم مسوول عن رعيته‬ ‫والتى ال تقتصر على جنس معين ‪.‬‬ ‫التعامل بین الحدثین محوریة الحق ومحوریة التکلیف‬ ‫الدين مجموعة من القوانين وان خلق االنسان مرتبط بخلق الدين وخلق العالم‬ ‫وان خالق االنسان يعلم حقيقة مصالحه لذلک ولتامين حقوق ومصالح البشر مدونة‬ ‫فى مجموعة تدعى الدين وهو تلک التكاليف الشرعية المقدمة ليحصل االنسان من‬ ‫خاللها على حقوقه ‪.‬ان القسن االكبر من التعاليم الدينية المتمثلة فى الواجبات‬ ‫والممنوعات لتامين وحفظ حقوق االنسان اذن ان الواجبات او التكاليف ليست عبئا‬ ‫يضعها الدين على كاهل البشر ليصل طرف ثالث الى المنافع والفائدة وانما الطرف‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫المستفيد هو االنسان والهدف هوازالة الموانع او العوائق من مسير الحق ‪ .‬ان افضل‬ ‫طريق للحصول على الحق هو التكليف وعندها تتجلى معانى القوانين الدينية‬ ‫ويتضح معنى الواجبات والممنوعات ويتضح تفسيرها اذن تعود كل التكاليف‬ ‫الشرعية الى الحقوق هذا يعنى ان االنسان عندما يخل بتكليفه الشرعى فانه فى‬ ‫الحقيقة يضيع حقه ‪.‬فاذن فى الدين االسالمى يتالزم الحق والتكليف فى كل الموارد‬ ‫ماعدا اهلل سبحانه وتعالى وال يوجد احدهما دمون االخر وال يصدق ‪ .‬واالن اذا اردنا‬ ‫ان نخوض فى تالزم التكليف والحق فى المشاركة السياسية يمكن القول انه يحق‬ ‫للشخص المشاركة فى تعيين مصيره وان اهلل سبحانه وتعالى خالق كل البشر ويعلم‬ ‫ان سعادتهم تكمن تحسين الوضع السياسى والحياة االجتماعية فانه يامرهم‬ ‫باالستفادة من هذه الحقوق ‪ .‬وفى النتيجة فان الشعب ومن خالل المبادرة السياسية‬ ‫‪311‬‬

‫للانتفاع منها وال يمكن الحد التخلف عن ذلک اذا اعتبرنا انها حقوق فطرية وان اهلل‬ ‫سبحانه وطبقا للحكمة االلهية ال يمنع ذلک الن االحكام االلهية واالديان ال تخالف‬


‫الفطرة هى حق وان على الناس االستفادة من هذه المبادرة ‪ .‬ومن منطلق اعتبار‬ ‫الخالق وجوب االستفادة من هذا الحق والزم الناس بها لذلک يمكن اعتبارها تكليفا‬ ‫‪ .‬اذن عندما يقال ان افراد الشعب عليهم المشاركة فى الشوون السياسية مثل‬ ‫االنتخابات وذلک حق وليس تكليف فال يجب اصدار فتوی شرعية لهم للمشاركة‬ ‫فى االنتخابات الن هذا االعتقاد ال يتناسب مع التحليل السابق للتكليف الن‬ ‫المشاركة فى االنتخابات هى احدی عناوين المشاركة السياسية وتعتبر من اهم‬ ‫الشوون الحياتية وال يمكن اعتبارها كالمشاركة فى مشاهدة اللعبة انما هى امر مباح‬ ‫وابتدائى وال تحمل معها ای تكليف ‪.‬ان المشاركة فى المسائل السياسية مثل‬ ‫االنتخابات والمرهون باستقالل النظام وقوة الشعب وعظمة المجتمع االسالمى وهو‬ ‫حق بديهى للامة االسالمية ويالزمه التكليف ای ان تنفيذه واجب لذلک فان كل‬ ‫ماقيل عن ان اهلل فى القران الكريم يخاطب المراة والرجل معا ويحملهم المسئولية‬ ‫امام المجتمع معا ويدعوهم الى االمر بالمعروف والنهى عن المنكر والمشاركة فى‬ ‫القائد اذن فالمشاركة السياسية هى حق طبيعى لكل رجل وامراة اذا تطلعو ا لى‬ ‫الكمال والسعادة فى المجتمع االسالمى واعتبروا ذلک حقا مشروعا لهم وعليهم‬ ‫العمل بهذا التكليف ‪.‬‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االمور االجتماعية وال يحق لهم ترک الساحة السياسية واالجتماعية اال باذن من‬

‫‪311‬‬


‫االستنتاج‬ ‫المشاركة السياسية هى حق للجميع رجاال ونساءا ويستطيعون االستفادة من‬‫هذا الحق وال يحق الحد سلبهم اياه‬ ‫ومن الحقوق االخری التى يضمنها الدين للانسان هى حق تقرير المصير وهو‬‫حق وهبه اهلل تعالى للانسان المسلم وال يحق الحد ان يمنع ذلک ‪.‬وان احدی اهم‬ ‫موترد االستفادة من هذا الحق مشاركة االفراد فى ادارة امور مجتمعهم ويحق للنساء‬ ‫ذلک ايضا‬ ‫ حافز المشاركة فى السياسة وممارسة النشاط االجتماعى واجب دينى ام اداء‬‫للتكليف االلهى ضمن هذه الروية فان العمل السياسى ال يخضع للغرائز الحيوانية وال‬ ‫الشباع الرغبات فى السلطة وليس لتحقيق الرغبات االنسانية ايضا انما هى واجب‬ ‫دينى واتباع للحكم االلهى ضمن هذه الروية فان الرجال والنساءمكلفين ويخضع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ذلک لرغبة منهم فى اداء الواجب الدينى المناط بهم‬

‫‪312‬‬

‫ وبشان المشاركة الشعبية وتوصيات االمام ره تتمثل فى المشاركة والتكليف‬‫وليس الحق ان روية االمام تبنى على الرجال والنساء المسلمين مكلفون بالمشاركة‬ ‫على خالف الروية الغربية الرائجة والمعاصرة والت يتعتبر المشاركة حق‬ ‫مشاركة المراة السياسية اليوم فى النهضة االسالمية حسب الروايات الواردة انما‬‫هى تكليف شرعى وومنعهن يخالف الشرع االسالمى‬


‫دور المراة المسلمة فى الصحوة االسالمية‬ ‫اسوة بالثورة االسالمية االيرانية‬ ‫!‬

‫فريبا شايکان‬

‫‪1‬‬

‫الملخص‬ ‫ان اندالع الثورة االسالمية وكتغيير اساسى وبنيانى سريع فى تركيب النخب يحتاج الى دعم‬ ‫اغلبية الشعب ومشاركة الكثيرين من افرا المجتمع ‪.‬وتشكل المراة القسم االكبر من منه والتى‬ ‫يمكنها ان تشارک فى انتصار الثورة من منطلقات مختلفة وبعد ذلک يكون لها الدور الموثر فى‬ ‫المرحلة التالية ‪.‬ان دور المراة فى الثورة االسالمية االيرانية تمثل فى مبادرات عديدة منها الحضور‬ ‫الفاعل فى االحتجاجات االجتماعية وحفظ الحجاب االسالمى وتشكيل االجتماعات السياسية‬ ‫وزيادة الوعى السياسى للمراة واالسرة والتضحيات الجمة بالنفس وبالشهداء من االبناء واالزواج‬ ‫باالضافة الى المبادرات السياسية المنظمة وانشاء جيل جديد نهل من مبادئ الثورة كل ذلک كان‬ ‫له االثر االكبر فى انتصار الثورة االسالمية ‪.‬وايضا دور المراة االيرانية بعد الثورة ومبادرتها فى دعم‬ ‫القوات العسكرية والجنود البواسل وتحمل الصعاب والعقوبات االقتصادية والمشاركة فى‬ ‫الفعاليات الفكرية واالجتماعية والسياسية والثقافية بعد الثورة االسالمية لذلک الكان لها الدور‬ ‫االبرز فى حماية منجزات الثور ة وان المراة فى التى لها حضور فاعل فى الثورات االسالمية فى‬ ‫البلدان االخری يمكنها االقتداء بالمراة االيرانية والتى ادت دورها بالشكل الذی يجعلها قدوة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومساعدة المصابين فى الثورة وتشجيع ودعم االبناءواالزواج للمشاركة فى النشاطات الثورية‬

‫للمراة فى العالم االسالمى من ناحية اجتماعية وانسانية وثورية ودينية ‪.‬‬ ‫المفردات الدلیلیة‬

‫الثورة ‪ ،‬الثورة االسالمية االيرانية ‪ ،‬المراة او النساء ‪ ،‬الصحوة االسالمية ‪.‬‬ ‫‪313‬‬

‫‪ . 1‬عضو هيئة التدريس وكيلة الشوون البحثية – جامعة االمام الصادق ( ع ) بنات‬


‫المقدمة‬ ‫االستقالل والحرية وحفظ القيم الوطنية والدينية هى اهداف الشعوب الحرة فى‬ ‫العالم ‪.‬ان الشعوب وفى كل بقاع العالم يطالبون بحفة هويتهم الوطنية والدينية وقد‬ ‫جاهدوا وناضلوا على مر التاريخ من اجل اهدافهم المقدسة وضحوا بالكثير من‬ ‫الشهداة على هذا الطريق ‪ .‬ان ازدياد عدد السكان والنمو والتنمية فى دول العالم‬ ‫وشعوبها جعل الناس يقدمون على تشكيل حكومات مستقلة وتسليم زمام االمور‬ ‫ومقاليد الحكم الى قادة اشداء واكفاء يحفظون االرض ويصونون القيم الوطنية‬ ‫والدينية لشعوبهم ‪.‬لكن وللاسف فان بعض الحكام والذين تقلدوا الحكم بتضحيا ت‬ ‫الشعوب بدال من حفظ الشعوب وحدود البالد وثرواتها رضخوا للدول االستعمارية‬ ‫ووضعوا ثروات البالد الوطنية تحت تصرف تلک الدول االستكبارية الغربية واثروا‬ ‫التبعية لتلک االنظمة على شعوبهم او انهم اثروا حماية مصالحهم الشخصية فظلوا‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫الشعوب وداسوا على حقوقهم ‪ .‬فثارت االمم للتعبير عن رفضها بطرق متعدد ة‬ ‫ليوصلوا احتجاجهم الى الحكام ويطالبونهم بتغيير التعامل والوفاء للشعب وللبالد ‪.‬‬ ‫ان ابداء الرای والتعبير عن االحتجاج عبر االعالم والمكتوب الذی يبديه مثقفوو‬ ‫نخبة الشعوب والذين يشكلون الطبقة الواعية والمثقفة واللسان الناطق عن الناس‬ ‫يبدا اذن االحتجاج المرحلى ثم النزول الى الشارع واالعتصامات واالشتباكات‬ ‫المسلحة واالحتجاجات ووالتحركات االجتماعية وفى اخرا لثورة االطاحة بنظام‬ ‫وتبديله بحكومة اخری وبالطبع فان قيام الثورة واالطاحة بالنظام هى من االحداث‬ ‫االجتماعية النادرة وعددها فى هذا القرن ربما اليتعدی اصابع اليد لكن الطرق‬ ‫االخری للاطاحة باالنظمة رائجة اكثر ‪.‬فى السنوات االخيرة نالحة ازدياد الحكات‬ ‫الحرة والمستقلة فى العديد من البلدان التى تتسم باسالمية شعوبها ‪ .‬هذه الشعوب‬ ‫‪314‬‬

‫التى اقتدت باالسالم وطبقت احكام الدين واقتدت بالنموذج االيرانى للثورة‬ ‫االسالمية فريدة من نوعها وال سابقة لها وليس فقط الدول االسالمية انما كل‬


‫الشعوب المتحررة فى العالم كانت لها اسوة ودعما للوقوف بوجه الحكام للمطالبة‬ ‫باالسالم فى بلدانهم والوقوف بوجه الدول الغربية االستكبارية وقد اطلق فى الونة‬ ‫االخيرة على هذا المد الثوری فى العالم االسالمى اعمق تسمية اطلقها قائد الثورة‬ ‫االسالمية اية اهلل االمام السيد الخامنه ای وهو الصحوة االسالمية ويحمل هذا العنوان‬ ‫معانى دقيقة وعميقة واالهم فيها هو وعى الشعوب االسالمية واالنتباه الى حقوقها‬ ‫المشروعة االسالمية واالنسانية وهذا فى طريقهالى ان يسری الى الشعوب االسالمية‬ ‫فى كل العالم رجاال ونساءا ‪ .‬والملفت فى الصحوة االسالمية الحضور الفاعل‬ ‫والواعى للمراة فى الساحي السياسية واالجتماعية والمطالبة بالحقوق ينبغى الوقوف‬ ‫عندها لدراستها بشكل علمى دقيق ‪ .‬ان هذا البحث يتطرق الى دور المراة المسلمة‬ ‫البناء فى فى الصحوة االسالمية ويحاول القاء الضوء على اقتدائها بالمراة االيرانية فى‬ ‫نشاطاتها فى الثورة االسالمية فى ايران والرسالة المهمه للمراة المسلمة فى العالم‬ ‫مسوولياتها والواجب المنوط بها ولذلک االستفسارات االساسية فى هذا البحث‬ ‫دور المراة االيرانية فى الثورة االسالمية وماهى النشاطات التى قامت بها النتصار‬ ‫الثورة االسالمية ؟‬ ‫المراة المسلمة فى الدول االسالمية ودورها فى الصحوة االسالمية فى بلدانها ؟‬ ‫ان الرد على هذه االستفسارات سوف نستند الى المصادر وماهو متوفر من المعلومات‬ ‫الموثقة لذلک بدءا سوف نعرف وبشكل مختصر الثورة االسالمية فى ايران ومن ثم دور‬ ‫المراة فى الثورة وفى الختام توصيات للمراة المسلمة فى العالم االسالمى وما يتوجب‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫العلمى هى ‪:‬‬

‫عليها الداء واجبها الدينى والوطنى والسياسى واالجتماعى ‪.‬‬ ‫الثورة االسالمیة االیرانیة‬

‫‪ 88‬بهمن عام ‪ 9519‬فى هذا التاريخ ستبلغ الثور ة االسالمية فى ايران عامها‬ ‫الرابع والثالثين الثورة التى انتصرت ببركة االمام الخمينى الراحل ره ودماء الشهداء‬

‫‪315‬‬


‫وعزيمة الشعب الراسخة فكانت الثورة العالمة البارزة فى تاريخ الثورات والتى ال‬ ‫ولن يوازيها تحرک وثورة فى العالم ‪ .‬ان المراقبين والمتابعين واصحاب الرای‬ ‫صنفوا الثورة االسالمية االيرانية بخصائص نذكر منها ‪:‬‬ ‫اسالمية الثورة –‬ ‫القاعدة الشعبية والدعم الشعبى للثورة‬ ‫عدم تبعيتها للقوی االستكبارية الشرقية والغربية‬ ‫قيادة االمام الراحل الشاملة‬ ‫سرعة عمل الثورة االسالمية االيرانية مقارنة بالثورات االخری فى العالم‬ ‫التاكيد والضغط من اجل تحقيق مطالب الثورة واهدافها‬ ‫الثورة االسالمية االيرانية قامت من اجل تحقيق اهدافها المقدسة المعنوية والتى‬ ‫تنطبق قيمها مع القيم االسالمية وتعاليم الدين االسالمى وسنة الرسول االعظم (ص)‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومن هذه االهداف ‪:‬‬ ‫ االطاحة بحكومة البهلوی الطاغية‬‫ تاسيس الجمهورية االسالمية فى ايران‬‫ تحكيم القيم والنظم واحكام الدين االسالمى الحنيف‬‫ القضاء على مظاهر الفساد والتظاهر‬‫ قطع يد القوی االستعمارية من ثروات البالد الطبيعية‬‫ الدعم واالمل للشعوب المسلمة المستضعفة والمضطهدة فى العالم‬‫المشاركة السياسية للمراة فى روية االسالم‬ ‫االسالم وخالفا لكل المجتمعات االخری والحضارة الجاهلية التى كانت تنظر‬ ‫الى المراة على انها موجود ضعيف وحقير وسلعة تخدم االبتذال والفساد فان االسالم‬ ‫‪316‬‬

‫اعطى المراة شخصية بكرامة ومنزلة تليق بها ‪.‬ان مبادئ االسالم الراقية والبنائة ال‬ ‫يمنع المشاركة السياسية واالجتماعية للمراة فية فحسب انما يوكد على حضورها‬


‫ويعتبره واجبا والزما وان الدين ال يضع فروقا بين المراة والرجل فى الحفاة على‬ ‫الدين والقيم االسالمية ومثال على ذلک ما جاء‬

‫فى القران الكريم فى سورة‬

‫الممتحنة فى االية ‪ : 98‬يا ايها النبى اذا جاءک المومنات يبايعنک على ان ال‬ ‫يشركن باهلل شيئا و‪.....‬فبايعهن البيعة وااللتزام والعهد مع قائد فى السير على‬ ‫نهجه واطاعة اوامره ‪.‬فى يوم فتح مكة اخذ الرسول البيعة من الرجال فى جبل الصفا‬ ‫وعندما حضرت النساء لمبايعته نزلت هذه االية الشريفة على النبى وفيها تاكيد على‬ ‫ذلک وشروطها وكيفيتها فاخذ البيعة من النساء ‪ .‬بيعة النساء فى صلح الحديبية‬ ‫وفتح مكة مع الرسول االكرم(ص) يبين حقيقة صالحية المراة من وجهة نظر‬ ‫اسالمية للوقوف جنبا الى جنب مع الرجل فى الشوون السياسية واالجتماعية‬ ‫والمصيرية والقيام بمسووليات على قدر المستطاع والمشاركة بحصتهن فى القرا ر‬ ‫‪.‬وكذلک االية ‪ 882‬من سورة البقرة (ولهن مثل ما عليهن بالمعروف ) ويمكن ايضا‬ ‫االستناد الى اية اخری هى (فمن حاجک فيه من بعد ما جاءک من اعلم فقل تعالوا‬ ‫لعنت اهلل على الكاذبين )سورة ال عمران االية ‪. 29‬نالحظ انه واستنادا الى االيات‬ ‫القرانية يمكننا اثبات حق المراة فى المشاركة السياسية ويمكننا القول طبعا ان فى‬ ‫الدين االسالمى وعلى الرغم من الرجل والمراة يتساوون فى المكانة الوجودية لكن‬ ‫اذا اخذنا بعين االعتبار الفطرة االنسانية لكل منهما فان بال شک هناک اختالف فى‬ ‫وظائف كل منهما وان القاسم االنسانى المشترک والمتساوی بينهما هو الحقوق‬ ‫االنسانية ولكن يمكن بيان التشابه االنسانى بينهما على هذاالنحو ‪ :‬ان االسالم وعلى‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ندع ابنائنا وابنائكم ونسائنا ونسائكم وانفسنا وانفسكم ثم نبتهل الى اهلل فنجعل‬

‫اساس خلق المراة والرجل المتفاوت ال يطرح التشابه الحقوقى لهما وانما يطرح‬ ‫المساواة بينهما على اساس العدالة ‪.‬وتاريخ عصر صدر االسالم ايضا يبين دور‬ ‫المراة السياسى فان مشاركة السيدة خديجة (ع) المباشرة والموثرة فى انتشار الدين‬ ‫االسالمى ودعم الرسول المعنوی والمالى دليل على ذلک ودور زوجات النبى‬

‫‪317‬‬


‫االخريات السياسى ايضا دليل اخر وفى الهجرة النبوية االولى والثانية الى الحبشة‬ ‫لحماية الدين وارواحهم فان النساء كن من المهاجرات مع المسلمين ‪.‬فى السنة‬ ‫الحادية عشرة من البعثة النبوية وعند العقبة االولى فى منى جاء ستة اشخاص من‬ ‫قبيلة الخزرج الى النبى (ص) والتقوا به قرب مكة واعتنقوا الدين االسالمى وفى‬ ‫العام التالى جاء اثنا عشر رجال الى النبى فى موسم الحج والتقوه وبايعوه على‬ ‫االسالم وهى بيعة النساء ذاتها وهناک بيعة اخری تدعى بيعة الرضوان معروفة فى‬ ‫التاريخ االسالمى وللمراة دور كبير فيها لذلک فان صدر االسالم ليس فيه ای ابهام‬ ‫حول مشاركة المراة السياسية فى المجتمع االسالمى ودور السيدة زينب(س) فى‬ ‫قيام عاشوراء هى احدی العالمات المضيئة فى تاريخ االسالم والتى تبين بوضوح‬ ‫منزلة المراة وهو االطار الواضح واالسوة الحقة للمراة االيارانية المسلمة فى مقاومة‬ ‫النظام الشاهنشاهى البهلوی ‪ .‬على كل وبال شک فان االسالم يفرز للمراة مكانة‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ومنزلة كريمة وخاصة والتى ال تحتاج الى توضيح الننا جميعا نعلم ان اول من امن‬ ‫باالسالم امراة واول شهيد فى االسالم امراة وان الوحيد الذی دفن فى الكعبة امراة‬ ‫وان وارث الرسول االعظم ابنته السيدة الزهراء سالم اهلل عليهاو التى قبل الرسول‬ ‫يدها ووكان يخاطبها بام ابيها‬ ‫قائد الثورة االسالمية اية اهلل الخامنه ای يقول ‪ :‬ان االسالم يريد ان يصل التطور‬ ‫الفكری والسياسى و العلمى للمراة الى اعلى حد لتكون العنصر الموثر والمفيد فى‬ ‫المجتمع االسالمى ‪.‬نحن وعلى اساس التعاليم االسالمية فيمايتعلق بالمراة نعتقد ان‬ ‫المراة صاحبة قرار فى المجتمع االسالمى وفى المجاالت العلمية واالجتماعية‬ ‫والسياسية ومجال التطور والبناء وعليها ان تاخذ على عاتقها المسووليات لتغتنم‬ ‫الفرصة للمشاركة ‪.‬‬ ‫‪318‬‬


‫دور المراة فی الثورة االسالمیة‬ ‫ب ما ان المراة تشكل نصف مجتمعات الكرة االرضية لذلک لها دور مهم فى‬ ‫التحركات والنهضات والثورات وان حساسية هذا الدور تنبع من التاثير العميق‬ ‫للمراة فى كل المجاالت الحياتية ‪ .‬مشاركتها الفاعلة فى الثورة االسالمية هو احد‬ ‫االفتخارات الكبيرة للمراة المسلمة االيرانية ‪ .‬فقد كانت النساء فى االيام االولى‬ ‫للثورة حاضرات فى ميدان المبارزة والجهاد خطوة بخطوة لنصرة االلثورة االسالمية ‪.‬‬ ‫المراة وبعزيمة ثابتة وقوية دخلت الى ميدان المبارزة مع الطغاة وقامت باداء دورها‬ ‫الميوط بها دينيا وللثورة ‪.‬ان المراة االيرانية اثبتت بوضوح فى الثورة االسالمية ان‬ ‫المراة االيرانية يمكنها ان تنشط بفاعلية فى كل الميادين االجتماعية والسياسية وان‬ ‫المعتقد الدينى ال يمنع من المشاركة فى النشاطات االجتماعية واثبتت انها تستطيع‬ ‫ان تحفظ عفافها وحجابها وتكون فى ذات الوقت من صناع التاريخ ‪ .‬االمام‬ ‫الخمينى الراحل ره قائد الثورة االسالمية وضمن طاعته للحكام االلهية والتعاليم‬ ‫الفطرية طالبهن بالحضور والمشاركة الفاعلة فى الثورة وفى خطاباته المختلفة ذكر‬ ‫بذلک مرات ووعرج على المكانة والمنزلة التى يمكن للمراة ان تعتليها واحيانا قال‬ ‫انها يمكن ان تكون من قادة النهضة االسالمية حين يقول ‪ :‬انتن قادة النهضة‬ ‫وسيدات نهضتنا ونحن من ورائكن انا اقبل قيادتكن ونحن فى خدمتكن ‪ .‬ويقول‬ ‫ايضا انتن اخواتنا لكن نصيب كبير فى الثورة االسالمية وانتن دعم لمستقبل البالد‬ ‫وذهذ النقطة كافية لبيان دور المراة فى انتصار الثورة االسالمية ‪.‬الن للمراة نشاطات‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫االسالمية المقدسة والمعرفة العميقة لذات وطبيعة المراة االيرانية الظريفة والمطالب‬

‫كثيرة فى الثورة االسالمية فى ايران نشير الى بعضها ‪:‬‬ ‫المشارکة فی التظاهرات والمسیرات فی الشوارع‬ ‫احدی النشاطات الموثرة والملفتة للمراة فى الحضور العظيم فى الثورة‬

‫‪319‬‬


‫االسالمية مع مراعاة القيم الدينية هى التظاهرات فى الشوارع ‪ .‬كن يحملن اطفالهن‬ ‫الرضع الى صدورهن بدون خوف ويواجهن الدبابت والمدافع والرشاشات وينزلن‬ ‫الى ميدان المبارزة وكانت مطالبهن فى التظاهرات والشعارات هى ذات مطالب‬ ‫الرجال وفى بعض االحيان كن يسبقن الرجال يقول قائد الثورة االمام الخامنه ای ان‬ ‫للمراة حصة كبيرة ومهمه فى هذه الثورة وان او ل تظاهرات علنية ضد النظام‬ ‫الطاغوتى وبالشعارات القوية كانت للنساء حيث بدئن اكبرواهم‬

‫تحرک‬

‫مستمرلعبت فيه المراة دورا فاعال وموثرا يقول المورخ جان فوران عن الثورة (فى‬ ‫تظاهرات كبيرة االالف من النساء االتى يرتدين الشوادر كن يتقدمن صفوف الجموع‬ ‫المتظاهرة ) وبهذا العمل فانهن يضعن انفسهن امام الخطر المباشر ويقللن من الخطر فى‬ ‫ذات الوقت ‪ .‬هو يعتقد ان حضور ومشاركة المراة الواسعة امام التظاهرات يحمل رسالة‬ ‫هى ان الثورة ترفع شعار السالم لذلک لن نقترب من العنف وان احراق البنوک‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وتخريب االموال الخاصة هو عمل القوات االمنية ‪.‬يقول فوران ‪ :‬مشاركة النساءفى‬ ‫التظاهرات والمسيرات كانت اخطر من مشاركة الرجال وذلک ال ن ‪:‬‬ ‫النهن يرتدين الحجاب و الشوادرفان هذا االمر كان سببا فى مواقع تستدعى‬‫الهرب عند اطالق النار فان فرصة الهرب بالنسبة اليهن دون الرجال كانت قليلة‬ ‫ النساء اقل قدرة بدنية من الرجال وهو االمر الذی يجعل مواجهة رجال االمن‬‫والعسكريين قليلة وصعبة‬ ‫اغلب النساء المشاركات فى التظاهرات يحملن االطفال او برفقة اطفالهن‬‫وحين يهجم رجال االمن فرصة الهرب والمقاوة كانت قليلية‬ ‫عموما يمكن القول ان المراة شاركت فى كل التظاهرات التى كانت تنظم وكانت‬ ‫مشاركتهن باشكال متعددة ‪ ،‬فهناک من كانت توزع المنشورات ومن كن وبشكل سری‬ ‫‪321‬‬

‫يوزعن الندائات المكتوبة للامام الخمينى والبعض االخر كن يحملن االعالم وصور االمام‬ ‫الخمينى ومنهن من كن يوزعن الماء والعصير والشای و الطعام على المتظاهرين‪.‬‬


‫حضورهن مع الرجال ليال الطالق هتافات التكبير من على سطوح المنازل هى من‬ ‫النشاطات العادية والمعتادة على طول فترة المبارزة فى الثورة االسالمية االجتماعات‬ ‫السياسية من النشاطات المهمة االخری للمراة فى ايام الثورة هى الفعاليات السياسية وان‬ ‫العديد من النساء كن معتقالت فى سجون النظام البهلوی ويعذبن مثل الرجال واحيانا‬ ‫ينلن الشهادة ‪ .‬النساء فى ايام الثورة يعقدن االجتماعات السياسية ويلقين الخطب‬ ‫السياسية وفى المدن المختلفة وكن يزيدن من وعيهن السياسى وفى بعض االحيان تعقد‬ ‫هذه االجتماعات فى اطار دينى مثل الماتن الدينية والموائد والنذور باالضافة الى ذلک‬ ‫فانهن يحصلن على المعلومات حول مواعيد التظاهرات فى هذه االجتماعات ‪.‬و االغلب‬ ‫كن يخفين اشرطة الخطب السياسية فى البيوت واحيانا تكثيرها اليصالها بعد ذلک الى‬ ‫الثوار ‪.‬يمكن القول وبثقة ان النساء وببركة الثورة االسالمية وهدايت االمام الخمينى وسنة‬ ‫النبى اصبحن ذات دراية دينية سياسية كبيرة وان اعداء الثورة الذين ينشدون تظليلهن‬ ‫فشلوا فى ذلک ‪ .‬ان المراة باتت تعلم جيدا بالمومرات التى ييحيكها اعداء االسالم اذن‬

‫التضحیة والفداء‬ ‫ان حصة التضحيات فى صفوف النساء لم تكن اقل من الرجال وانهن وباالضافة‬ ‫الى الحضور فى ميادی الخطر والتعرض للقتل واالصابة وتهيئة اوالدها وزوجها لهذا‬ ‫الطريق طريق الشهادة الذی يهبن له فلذات اكبادهن ثمرة احضان يرضعون فيها‬ ‫الحب والتضحية من االمهات العظيمات المضحيات اللئى يرضعنهم الحب االلهى مع‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫وضعن الخطى فى ميدان المبارزة حتى طردن العدومن البالد‪.‬‬

‫االمومة ليحضرن االبناء للتضحية بهم على طريق الثورة ونهج االمام مصلح القرن‬ ‫الكبير الذی ال علن نفسه قائدا للثورة ويعلن النساء رائدات لها االمهات اللائى يربين‬ ‫ابنائهن من اجل الشهادة ويذكرهن بانهن الحاميات بدماء الشهداء هذه الثورة‬ ‫واستمرارها ‪ .‬ويقول قائد الثورة السيد الخامنه ای فى هذا االطار ‪ :‬ان النساء لهن‬

‫‪321‬‬


‫تحركن كبير اخر وهو التضحية باالزواج واالبناء واالخوة وهو شئ غاية فى االهمية‬ ‫فى الوقت المعاصر وال مثيل له فى العهد السابق ايضا ‪ .‬وكانت المراة فى بعض‬ ‫االحيان شاهدةعلى موت احبتها الرجال الذين لم يكن يسمح لهن حتى باقامة الماتم‬ ‫على ارواحهم وكانو يدفنون سرا مساعدة المبارزين والمصابين‬ ‫من المبادرات االخری التى قامت بها المراة االيرانية فى زمن الثورة هو اخفاء‬ ‫المعتقلين الذين كانوا يهربون من السجون او الجنود الذين كانوا يهربون من الخدمة‬ ‫العسكرية انذاک والذين كانوا يمتنعون عن اطالق الرصاص على مواطنيهم فى ايام‬ ‫الثورة ‪ .‬تقول السيدة سميعى فى ذكريتها عن ايام الثورة ‪:‬فى احدی الليالى عندما‬ ‫كان صوت الرصاص يكسر صمت االزقة وعلى اساس االتفاق مع نساء الجيران‬ ‫االخريات اتفقنا على ان نترک ابواب البيوت نصف مفتوحة حتى اذا طاردت‬ ‫القوات االمنية وقوات السافاک احد الشباب يدخل بسهولة الى احد البيوت‬

‫المقاالت المختاره الی موتمر المرأة‬ ‫والصحوة اإلسالمیة العالمی‬

‫ليختبئ وبالفعل حدث ذلک حين كان احد الشباب يكتب الشعارات على الجدران‬ ‫الحقته القوات االمنية وعناصر االستخبارات السافاک وبعد مالحقة ليست بالقصيرة‬ ‫يلجاءالى احد المنازل لسيدة عجوز وبعد لحظات جاءت عناصر االستخبارات‬ ‫للبحث عن الشاب امام منازلنا ثم ذهبوا الى بيت العجوز التى وقفت بشجاعة فى‬ ‫وجوههم ولم تسمح لهم بالدخول الى بيتها واخيرا رحلوا خلى الوفاض ‪ .‬تلک‬ ‫المواقف كانت تشجعنا على القيام على النظام البهلوی الطا غوتى الظالم لذلک‬ ‫وبعد ذلک اليوم صار حضور النساء اك