Page 1

‫*********************‬

‫المقدسة‬ ‫القالدة ّ‬

‫‪2016‬‬ ‫(المجد لألسياد)‬

‫‪1‬‬


‫*********************‬

‫ظلمات‬ ‫سفر ال ّ‬

‫‪2013‬‬ ‫(المجد لألسياد)‬

‫‪2‬‬


‫الترتيلة األولى‬ ‫يا أمير الظالم اسمعنا‬ ‫نحن نؤمن بأمير واحد‬ ‫هو الشيطان حاكم كل األرض‬

‫وبشريعته الواحدة التي تحكم الجميع‬ ‫وبكيان واحد هو معبده‬ ‫وبكلمة النشوة أم الكلمات‬

‫الدم قانون العصر‬ ‫وبسفك ّ‬ ‫نقدم التسبيح ألميرنا‬ ‫نقدم الدمع لكن ّ‬ ‫ال ّ‬ ‫النور‬ ‫سبحانه الشيطان حامل ّ‬ ‫ومسراته القادمة‬ ‫ونتطلع قدما لعصره‬ ‫ّ‬

‫‪3‬‬


‫اللعنة األولى‬ ‫لتتحول كنيسة يسوع المضّلل إلى غبار‬ ‫ّ‬ ‫ليمت من يعبدون سمكته العفنة في معاناة‬ ‫مرفوضين ومع ّذبين وتعساء‬

‫محمد‬ ‫وكذلك ليكن نفس المصير ألمة ّ‬ ‫مرفوضين ومع ّذبين وتعساء‬

‫نحن نستهزئ بهم ونبصق على مصحفهم‬ ‫لتكن نشوة لنا ليكن ظالم‬

‫لتكن الفوضى ليكن الضحك‬ ‫لتكن ذبيحة ليكن كفاح‬

‫وفوق كل شيء لنستمتع بملذات الحياة‬ ‫المجد للشيطان أمير الحياة‪.‬‬

‫‪4‬‬


‫نشيد بافوميت‬ ‫نحن واقفون خطرون ومسّلحون أمام حقل التاريخ الدامي‬ ‫متجنبون الجهل مكافحون لتحقيق الهدف‬ ‫وذلك بإرادتنا القوية‬

‫مرتفعون إلى أعلى قمم اإلنسانية‬ ‫مستعدون إلبدال عالم بعالم‬ ‫بلهيبنا المستمر‬

‫فلنغني بصوت عال‪:‬‬ ‫إننا هنا‬

‫إننا سادة‬

‫نتمجد سادة‬ ‫وسط العرق المنحط من البشر ّ‬ ‫نقف يا بافوميت أمام مجدك القاتل‬ ‫وننتقل من لهب إلى لهب‬ ‫ومن التصميم إلى المجد‬ ‫آغيوس بافوميت‬ ‫آغيوس بافوميت‬ ‫آغيوس بافوميت‬

‫‪5‬‬


‫نشيد التكريس‬ ‫يامن أنت بغير اسم‬ ‫جئت واهبا نفسك لنا‬

‫مطوقا بالقسم اآلثم أن تصون العقيدة والشعائر‬ ‫الذي أقسمته قبل دخول كيان الشيطان‬ ‫يا راكعا على قدميك‬ ‫سيدنا‬ ‫مجد ّ‬ ‫ّ‬ ‫وآلهة الظالم التي تشاهد لعبتنا‬ ‫هل تؤمن بأن يسوع مضلل وخادع‬ ‫محمدا مضلل وخادع؟‬ ‫وأن ّ‬ ‫وهل تؤمن إنها تافهة جميع أعمالهما؟‬ ‫هل تؤمن بإبليس كلمة الفوضى؟‬ ‫إن كانت إجابتك نعم‬ ‫وان كنت مؤمنا بنا‬

‫نعطيك رمز رغبتك وعالمة قسمك‬ ‫شارة الشيطان‪.‬سمة أميرنا‪.‬‬

‫‪6‬‬


‫قانون اإليمان الشيطاني‬ ‫(نحن نؤمن بالشييطان إبلييس واليدنا وحبيبنيا أميير الظلميات المليك المظليوم‬

‫طاغيية اليذي يعبيده‬ ‫ونسعى إلرجاع ملكيه أفضيل مميا كيان ‪ ,‬ونسيعى إل ازلية ال ّ‬

‫الروحييي إلبليييس لوسيييي ر مييانح‬ ‫اإلبراهيميييون عيين عرشييه ‪,‬ونييؤمن باألصييل ّ‬ ‫اإلله ييام والتن ييوير وال ييذكاء ون ييؤمن بتجس ييده اإلنس يياني م يين أوح ييى إلي ييه بكتاب ييه‬

‫انييية العلي ييا‬ ‫القييالدة المقدس يية وهييم متح ييدون أبييدا إذ يمثّييل لوسيييفر ال ييروح ّ‬ ‫النور ّ‬ ‫ويمثييل إبليييس الحلييول النيياري فييي عييالم الجيين ويمثّييل المييو ى إلييي الحلييول‬ ‫الجسييدي فييي عييالم اإلنس‪,‬ونييؤمن بزوجيية الشيييطان رّبييةاألرض بافوميييت أمنييا‬ ‫وبإبنتهمييا ليلي ي سي ّييدة الّليييل والطقييوس وبإبنهمييا بييا رب الجيينس والخصييب‬

‫المادي يية ون ييؤمن بس ييائر األس ييياد م يين الج يين وبس يييادتهم علين ييا س يييادة‬ ‫والث ييروة‬ ‫ّ‬ ‫وتقم ي ي‬ ‫إشي يرافية ال تسي يّلطية‪,‬ونؤمن بيي ّ‬ ‫يالتطور الروحي ييي عب يير ال ييتعّلم اليييذاتي ّ‬

‫بألوهي يية الف ييرد‬ ‫اني يية العلي ييا ون ييؤمن‬ ‫يالروح ّ‬ ‫ّ‬ ‫النور ّ‬ ‫األرواح وصي يوال إل ييى اإلتّح يياد ب ي ّ‬ ‫يالتطور‬ ‫ونؤمن بعصر النار القادم وبمجيء العرق القيادم اإلنسيان المتفيوق وب ّ‬

‫وبفعالييية‬ ‫الشييهادة ونييؤمن بّقي ّيوة السييحر‬ ‫المجي ّيري ونييؤمن بوجييود عييالمي الغيييب و ّ‬ ‫ّ‬ ‫بكل ما جياء فيهيا‬ ‫الطقوس‬ ‫ّ‬ ‫الشيطانية وبالقالدة المقدسة مرجعا أوال لتعاليمنا ّ‬

‫الشيطاني وتفسيرها لها ونيؤمن‬ ‫وان بدا ظاهرها متناقضا ونؤمن بهيئة الكيان ّ‬ ‫ونتبر مين محميد ويسيوع وسيائر اإلبيراهيميين والههيم بيراءة‬ ‫بطاعة قادة الهيئة ّأ‬

‫ابدية )‬ ‫ّ‬

‫نيما‬

‫‪7‬‬


‫األسرار الشيطانية التسعة‬ ‫‪-1‬المعمودّ‬ ‫ّة‪/‬‬ ‫ية الشيطاني‬ ‫وتتم باستحمام ال ارغيب بيدخول الشييطانية ثيم تيالوة الصيالة الشييطانية علييه واسيتالم‬‫القالدة المقدسة وتقبيلها ثم تالوة قانون اإليمان‬ ‫ّة‪/‬‬ ‫‪-2‬المناولة الشيطاني‬ ‫المثلييية ولكيين تحقييق هييذا السيير يكييون اقييو فييي‬ ‫عادييية و ّ‬ ‫‪-‬وتييتم بالممارسيية الجنسييية ال ّ‬

‫جسدية مع الشييطان أثنياء الممارسية‬ ‫المثلّية‪ ,‬حيث يشترك الممارسان للجنس في وحدة‬ ‫ّ‬ ‫‪,‬الجسييد هييو خبييز الشيييطان المقي ّيدس والجيينس هييو الشييركة بييين الشيييطان والبشيير وهييو‬

‫الوحدة معه‪.‬‬ ‫‪-3‬السّحر‪/‬‬ ‫الش ييهادة ه ييو م يين اكث يير االسي يرار‬ ‫الس ييحر وتعريف ييه ف ييتح الب يياب ب ييين ع ييالمي الغي ييب و ّ‬‫غموض ييا فعل ييى ال ييرغم م يين إتخ يياذ الس يياحر جمي ييع اإلحتياط ييات الالزم يية وقيام ييه ب ييأداء‬ ‫الطقوس يبقى تحقق النتيجة من شأن الشيطان وحده وبقدرته هو‬ ‫‪ّ -4‬‬ ‫الرمز ‪/‬‬ ‫وتعني أن لكل رقم وكيل حيرف ولكيل رميز فعاليية سيحرية العيالم مركيب مين الحيروف‬‫واألرقام والرموز‬ ‫‪-5‬وحدة الوجود‪/‬‬ ‫ويعني هذا أن الوجود عبارة عين فييض مين اليوعي والطاقية وهيو الميادة الكاملية التيي‬‫تشكلنا جميعا وفي قلبه تكمن الروح النورانية العليا‬ ‫ّ المعبد‪/‬‬ ‫‪-6‬سر‬ ‫يعني أن جسد اإلنسان وروحه(كينونة الفرد)هي مقر الفعيل السيحري ومنبعيه ومص ّيبه‬‫‪.‬الفيرد هييو معبييد الشيييطان األصيغر أمييا المعبييد األكبيير فهيو كامييل الجماعيية الشيييطانية‬ ‫المدعوة الكيان‬

‫‪8‬‬


‫ّر الروحي‪/‬‬ ‫‪-7‬سر التطو‬ ‫‪-‬وهييو انتقييال الييروح بييالتقم‬

‫ميين جسييد إنسيياني آلخيير لغايييات الييتعّلم وص يوال إلييى‬

‫انية العليا‬ ‫الروح ّ‬ ‫النور ّ‬ ‫الفناء في ّ‬

‫ّانية‪/‬‬ ‫‪-8‬سر الوالدة الث‬ ‫‪-‬ويعي ييرف أيضي ييا بي ييالوالدة الجديي ييدة الشي يييطانية حيي ييث يصي ييير الشي يييطان حاض ي ي ار في ييي‬

‫شخص ييية الف ييرد ب ييروح لوس يييفر إذيك ييون الف ييرد المتج ييدد ذي شخص ييية ش يييطانية ويص ييل‬ ‫الحض ييور إلي ييى درجي يية يك ييون فيهي ييا الشي يييطان حاضي ي ار بي ييأقنوم لوسي يييفر ف ييي حيي يياة الفي ييرد‬

‫المستنير لدعمه والوقوف معه ضد أعدائه‬ ‫‪-9‬الحكمة‪/‬‬ ‫وهييي تطبيييق المعرفيية علييى أرض الواقييع ويسييتغرق الحصييول علييى مييالء هييذا السيير‬‫العميير كلييه بييل وحي يوات بأكملهييا‪,‬هو أعظييم األس يرار علييى اإلطييالق والحكميية إسييم ميين‬ ‫أسماء الشيطان والجن يدعون بالحكماء وكذلك هيئة الكيان تدعى هيئة الحكماء‪.‬‬

‫‪9‬‬


‫أركا الشيطانية‬ ‫بنيت الشيطانية على خمس شهادة أن ال والد لنا سيو الشييطان معلمنيا وأن‬ ‫ال أم لنا سو زوجته بافومييت وال أشيقاء لنيا سيو ليلييث وبيان وسيائر أتبياع‬ ‫السحر وبالتمتع بالمال جمعه وانفاقه وبممارسة الجينس الحير‬ ‫مذهبنا وبإقامة ّ‬ ‫المقدسية وهيي مصير لزييارة‬ ‫ييطانية ّ‬ ‫المثلي والغيري وبيالح إليى األ ارضيي الش ّ‬ ‫الهرم األكبر ولبنان محل هبوط األسياد واألردن محل نزول وحي القالدة‪.‬‬

‫‪10‬‬


‫المقاصد الشيطانية‬ ‫‪-1‬ال تحترم الشفقة وال الرحمة فهما مرضان يضعفان القوي‬ ‫‪-2‬اختبر قوتك ففي ذلك تضمن النجاح‬ ‫‪-3‬إبحث عن السعادة في النصر ‪,‬وأبدا ليس في السالم‬ ‫‪-4‬خذ استراحة قصيرة‪,‬وأبدا ال تأخذ استراحة طويلة‬ ‫‪-5‬تقدم كحاصد هكذا سوف تزرع‬ ‫‪-6‬أبدا ال تحب شيئا أو شخصا لدرجة أنك ال تقدر على رؤيته يموت‬

‫‪-7‬ال تييبن علييى الرمييل لكيين ابيين علييى الصييخر وال تييبن لليييوم وال للغييد ولكيين‬ ‫لمد الدهر‬ ‫‪-8‬كافح أبدا من أجل المزيد إلن الفتوحات ال تنتهي‬ ‫‪-9‬مت وال تستسلم‬

‫‪-10‬شكل مين الحدييد سييوف الميوت عوضيا أن تشيكل منيه تحيف الفين ففيي‬ ‫ظالل السيوف الفن العظيم‬

‫‪-11‬تعلم كيف تتفوق على نفسك لكي تسود فوق الجميع‬ ‫‪-12‬دم الحي هو السماد الجيد لبذار الجديد‬ ‫‪-13‬من يقف على قمة هرم الجماجم ير األبعد‬

‫‪-14‬ال تنبذ الحب ولكن تعامل معه على إنه وهم ولكن كن عادال‬ ‫‪-15‬كل ما هو عظيم ولد من المحن‬

‫‪11‬‬


‫‪-16‬كيافح ليييس فقيط قييدما ولكين كييافح أيضيا بإتجيياه األعيالي فالعظميية تكميين‬ ‫في المرتفعات‬

‫تدمر فقط ولكنها أيضا تبدع‬ ‫‪-17‬تقدم كريح جديدة قوية ال ّ‬ ‫‪-18‬ليييكن حييب الحييياة هييدفا لييك ولكيين ليييكن هييدفك األعظييم الحصييول علييى‬

‫المجد‬

‫‪-19‬ال شيء أل ّذ مين الجينس حييث هيو أسياس عقييدتنا إذ يتجسيد إبلييس فيي‬ ‫قضيب ال ّذكر المنتصب وتتجسد بافوميت في فرج األنثى وشرج الجنسين‪.‬‬ ‫‪-20‬انبذ الوهم واألكاذيب فهذا مما يعوق تقدم القوي‬ ‫يقويك‪.‬‬ ‫‪-21‬ما ال يقتلك ّ‬

‫‪12‬‬


‫اإلعال الشرير‬ ‫‪-1‬الش يييطان خصوص ييا وآله يية الظ ييالم عموم ييا وس ييائل لتحقي ييق ال ييذات ولفه ييم‬ ‫النفس‬

‫‪-2‬فقط بترحالنا داخل ظلمة ذواتنيا وخارجهيا نحقيق ألوهيية اليذات ونكيون فيي‬ ‫ملء وجودنا‬

‫‪-3‬شييعائرنا واحتفاالتنييا وطقوسيينا هييي تقييدير لحياتنييا نحيين أبنيياء الكيييان ترينييا‬ ‫نشوة الوجود والتبني الحقيقي لعقيدتنا‬

‫‪-4‬نح يين أبن يياء الكي ييان متمي ييزون وع ييادلون إلنن ييا وح ييدنا نبح ييث ع يين المعرف يية‬ ‫والفهم والحقيقة وندفع عجلة التطور بينما يغط اآلخرون في سبات عميق أو‬

‫يبكون‬

‫‪-5‬نحن نفضل اإلستشيهاد عليى اإلستسيالم هيذا الفخير فخرنيا مجيد الشييطان‬ ‫رمز قوتنا الدافعة في الحياة اآلخرون يرون طريقة حياتنا وموتنا فيخافون‬

‫‪-6‬عنييدما نك يره نك يره بعمييق وكبرييياء وعنييدما نحييب نحييب بعاطفيية ميين أجييل‬ ‫الكبرياء ذاته وال نحب أحدا لدرجة أال نقيدر عليى رؤيتيه يميوت فيالموت سينة‬

‫الوجود وتغير طبيعي للطاقات‬

‫‪13‬‬


‫‪-7‬نح يين نع ييد الع ي ّيدة م يين خ ييالل س ييحرنا وطريق يية حياتن ييا لعص يير الن ييار اآلت ييي‬ ‫عصيير آلهيية الظييالم ‪,‬نحيين النخبيية التييي سييتلخق بهييا إلييى النجييوم والمجي ّيرات‬ ‫وتستوعب التحديات القادمة‬

‫‪-8‬طريقنييا مجهييد وخطييير وقاسييي وهييو للنخبيية فقط‪,‬أولئييك الييذين خرج يوا ميين‬ ‫رحم أوهام الخير والشر وهذا ما يعطينا شرعية وجودنا‬ ‫‪-9‬ما ال يقتلنا يقوينا‪.‬‬

‫‪14‬‬


‫قواعد التمرد الشيطاني‬ ‫تقدم آلهة زائفة على نفسك‬ ‫‪-1‬ال ّ‬ ‫‪-2‬ط ي ّيور نفس ييك وحس ييك الش يييطاني م يين خ ييالل تن ييوير ال ييذات فخ ييرك بنفس ييك‬ ‫ورضاك عنها يحقق أهدافك األنانية‬

‫وفكر وافهم في الفلسفة وعلم النفس وسائر العلوم اإلنسانية‬ ‫‪-3‬إق أر كثي ار جدا ّ‬ ‫والطبيعيي يية وكي ييذلك اتقي يين الفني ييون السي ييوداء كالسي ييحر والتنجي يييم ‪,‬فهي ييم الطبيعي يية‬ ‫التحكم بالبشر كما تريد‬ ‫يمكنك من‬ ‫ّ‬ ‫البشرّية ّ‬ ‫‪-4‬كيين خالقا‪,‬صييل بمواهبييك إلييى حييدودها القصييو ‪,‬اسييتغل كافيية إمكانياتييك‬

‫لتحقي ييق جمي ييع طموحات ييك ‪,‬لك ييي تك ييون إله ييا ينبغ ييي أن تك ييون خالق ييا ‪,‬الخل ييق‬ ‫عالمة األسياد روحيا وماديا‬

‫‪-5‬إصنع أهدافا لكل أوجه حياتك وناضل من أجل تحقيقها‬ ‫‪-6‬إشتهي ما يسرك ويبسطك‬ ‫‪-7‬إشبع إلحاحك الجنسي‬

‫‪-8‬طييور إمكانييية تحويييل نفسييك عنييد اللييزوم إلييى الحاليية الحيوانييية أي القييدرة‬ ‫على البقاء‬

‫‪-9‬اشهد شهادة زور على من يستحقون ذلك‬

‫‪-10‬مييارس شييعائر الشيييطان عاميية بمسيياعدة أبنيياء الكيييان فييي المعبييد وفييي‬ ‫المجتمع الذي تكونون فيه‬

‫دمر ما يستحق التدمير‬ ‫‪ّ -11‬‬ ‫‪-12‬المعرفة والخيال الخصب والتسديد على الهدف والفعل النشط ال بد وأن‬ ‫يحقق ما تصبو إليه‬

‫‪15‬‬


‫‪-13‬إعتزال النياس بيين الفتيرة واألخير ضيروري للتفكير الخ ّيالق اليذي سيوف‬ ‫يطور حياتك‬ ‫ّ‬ ‫األول ال تبي ي ي ييق مظلومي ي ي ييا‬ ‫‪-14‬الشي ي ي يييطان هي ي ي ييو المظلي ي ي ييوم األول و المتمي ي ي ي ّيرد ّ‬ ‫ومضييطهدا ‪,‬كيين متمييردا وثييائ ار خييذ حقييك بيييدك‪,‬نحن الشيييطانيون لنييا حقوقنييا‬ ‫وحرياتنا التي ينبغي أن نمارسها اآلن‬ ‫ّ‬ ‫الدينية ّ‬ ‫‪ -15‬إحتقر ما يسمى بالديانات السماوية واسته أز بإلهها‬ ‫ووجييه أبنيياء الكيييان المخلصييين اسييتعدادا لعييودة الفراعنيية ميين‬ ‫‪-16‬عّلييم ورّبييي ّ‬ ‫جديد‬ ‫‪-17‬كن بال رحمة خالل مالحمك الدينية وبعدها‬

‫‪-18‬تيييقن ميين أن الوحيييد الييذي لييه الحييق فييي محاكمتييك هييو أنييت نفسييك فييي‬ ‫حياتك وبعد مماتك‪.‬‬

‫‪16‬‬


‫تصري ات الشيطا التسعة‬ ‫‪-1‬إنن ييي أمث ييل إط ييالق العن ييان للغ ارئيييز واإلنغم يياس ف ييي الل ييذة عوض ييا عي يين‬ ‫التقشف‬

‫الديني‬ ‫‪-2‬إنني أمثل الوجود الحيوي عوضا عن الوهم ّ‬ ‫‪-3‬إنني أمثّل‬

‫‪-4‬إنني أمثّل‬ ‫الجميل‬

‫الصادقة عوضا عن هرطقات خداع النفس‬ ‫الحكمة ّ‬ ‫النقية ّ‬ ‫اللطيف لمين يسيتحّقه عوضيا عين الحيب المضياع عليى نياكري‬

‫‪-5‬إنني أمثل اإلنتقام عوضا عن إدارة الخد اآلخر‬ ‫‪-6‬إنني ييي أمثي ييل المسي ييؤولية عي يين الش ي ييخ‬ ‫بمصاصي الدماء‬

‫المسي ييؤول عوضي ييا عي يين العناي ي يية‬

‫‪-7‬إننييي أصييف اإلنسييان كحييوان آخيير ‪,‬أحيانييا أفضييل وغالبييا أسيوأ ميين التييي‬ ‫الديني)أصيبح أسيوأ الحيوانيات المفترسية عليى‬ ‫تمشي على أربيع بس‬ ‫يبب(تطوره ّ‬ ‫ّ‬ ‫اإلطالق‬ ‫الرض ييا‬ ‫يدعوة خطاي ييا والت ييي ت ييؤدي إل ييى ّ‬ ‫‪-8‬إنن ييي أدع ييو إل ييى ك ييل األم ييور الم ي ّ‬ ‫النفسي والجسدي والعقلي والعاطفي‬

‫‪-9‬إننييي أفضييل صييديق للييديانات اإلبراهيمييية حيييث تركتهييا تعمييل منييذ آالف‬ ‫السنين!!!‬

‫‪17‬‬


‫قواعد السلوك على األرض‬ ‫‪-1‬ال تعطي نصيحة وال تبد رأيا إال إذا سئلت‬ ‫تحدث شخصا عن مشاكلك إال إذا كنت متأكدا إنه سيصغي إليك‬ ‫‪-2‬ال ّ‬ ‫‪-3‬عندما تكون في منزل شخ آخر أو في مكان عمله أظهر له اإلحتيرام‬ ‫أوال تذهب إليه‬

‫‪-4‬إذا ضيييفك أزعجييك فييي منزلييك أو مكييان عملييك فتعامييل معييه بقسييوة ودون‬ ‫رحمة‬

‫‪-5‬ال تمارس الجنس مع شخ‬ ‫بذلك‬

‫لميح‬ ‫آخر إال إذا عرض هو علييك ذليك أو ّ‬

‫‪-6‬ال تأخذ ما ليس لك إال إذا كيان ثمينيا فيي نظير الشيخ‬ ‫لدرجة أنه عانى من أجل أن يظهر للعيان ويتباهى به‬

‫المسيروق منيه‬

‫‪-7‬قي ّيدر قييوة السييحر إن وظفتييه بنجيياح‪,‬إن أنكييرت فعالييية السييحر تخسيير مييا‬ ‫حصلت عليه منه‬ ‫‪-8‬ال تلم نفسك على إحتياجاتك وال تقمعها‬ ‫‪-9‬ال تؤذ طفال صغي ار‬ ‫‪-10‬ال تقتل حيوانا إال إذا هوجمت أو للطعام‬

‫‪-11‬عندما تسير في مكان عيام كالسياحات والطيرق والغابيات ال تيزع أحيدا‬ ‫دمره‬ ‫‪,‬إن أزعجك أحد أنذره بالتوقف عن إزعاجك ‪,‬فإن لم يتوقف ّ‬

‫‪18‬‬


‫الخطايا التسع‬ ‫‪-1‬الحماقة هي أسوأ الخطايا ‪,‬الحكيم يبصر الحقيقة رغم الخدع‬ ‫‪-2‬التظاهر واإلدعاء‬

‫‪-3‬عدم فهم وجهة نظر الغير‬ ‫‪-4‬خداع النفس‬ ‫‪-5‬مجاراة المجتمع والسير مع القطيع‬

‫‪-6‬عدم تقدير نفسك وووجهات نظرك‬ ‫(الشيطانية) والتفريط في مبادئها‬ ‫‪-7‬إهمال ديانتك‬ ‫ّ‬ ‫‪-8‬التباهي الذي ال يعود بالنفع عليك‪,‬أما الكبرياء النافعة لك فهي عظيمة‬ ‫‪-9‬نق‬

‫الجماليات التي تظهر طبيعتك‬ ‫ّ‬

‫‪19‬‬


‫البرنامج الخماسي‬ ‫‪-1‬عقاب األحمق واجب ال يجوز لألحمق أن يفلت من نتيجة حماقته‬ ‫الدينية‬ ‫‪-2‬يجب فرض الضرائب على األوقاف والمؤسسات ّ‬

‫‪-3‬عدم التسامح مع األديان التي تدخلت في القانون والنظم السياسية‬

‫يدية والنفس ييية ل نس ييان مث ييل‬ ‫‪-4‬تط ييوير وانت يياج ك ي ّيل م ييا يرف ييع الق ييدرات الجس ي ّ‬ ‫األطراف الصناعية والروبوتات المتقدمة ومدن الترفيه‬ ‫كل فيرد الحرّيية الكاملية والفرصية الكافيية للتمتيع بإختيا ارتيه وأذواقيه‬ ‫‪-5‬إعطاء ّ‬ ‫الخاصة وجمالياته‬

‫‪20‬‬


‫س ر بشارة الشيطا‬ ‫ال صل األول‬

‫‪-1‬فييي تلييك البرييية ميين الحجيير والف يوالذ رفعييت صييوتي لعلكييم تسييمعوا‪,‬رفعته‬ ‫للغ ييرب وللش ييرق للش ييمال وللجن ييوب ‪,‬رفع ييت ص ييوتي بتصي يريح يق ييول الم ييوت‬

‫للقوي‬ ‫للضعيف والثروة‬ ‫ّ‬ ‫‪-2‬إفتحي يوا عي ييونكم لعّلك ييم ت ييروا ي ييا أص ييحاب العق ييول المتقلبة‪,‬إس ييمعوني ب ييين‬ ‫جحافل الهم والرعاع‬

‫‪-3‬أنا أتحد حكمة العالم ‪,‬جئت لنقض قوانين اإلنسان وشرائع هللا‬ ‫‪-4‬لست أجد تفسي ار لقواعدكم الذهبية وال لوصاياكم العشرة‬

‫‪-5‬أنا اشيكك بصيحفكم المطبوعية وأسيتجوب نصوصيكم ومين يقيول (مكتيوب‬ ‫فيها كذا وكذا‪)...‬فهو خصمي األبدي‬ ‫لمحمييدكم الفاشييل ولفيياديكم العيياجز‬ ‫‪-6‬أنييا أغمييس سييبابتي فييي الييدماء السييائلة‬ ‫ّ‬ ‫وأكتب على تاج األخير(أنا أمير ال ّذل الحقيقي ملك العبيد)!‬ ‫‪-7‬ال ضاللة أعتبرها حقيقة وال عقيدة تزع قلمي‬

‫‪-8‬لقد نكثت عهودي وكسرت قيود األغالل التي تعيق النجاح والسعادة‬ ‫القوة‬ ‫‪-9‬أصعد اليوم وأجتاح العالم لنشر شريعة ّ‬

‫‪-10‬أحييدق فييي عييين هللا الزجاجييية وأنقرهييا بمخلبييي ‪,‬وأضييرب أرسييه بفأسييي‬ ‫وأبصق على جمجمته التي يأكلها الدود‬

‫‪-11‬أشيين هجييومي عل ييى ذخييائركم القبورييية الكلس ي ّيية المفلسييفة وأسييخر منه ييا‬ ‫كل قلبي الحاقد‪.‬‬ ‫وأستهزئ بها من ّ‬

‫‪21‬‬


‫ال صل الثاني‬

‫‪-1‬ميياذا وراء الصييليب والهييالل تييرون غييير اإلنسييان العيياجز المشيينوق علييى‬ ‫الشجرة‬

‫بكل اشيائكم ‪,‬أخالقياتكم السامية الرفيعة !إنها هراء في هراء‬ ‫‪-2‬أنا أشكك ّ‬ ‫‪-3‬اجتمعوا حولي يا تابعي الموت الشجاع وستمتأل األرض ع از وفخ ار خيذوا‬ ‫وامتلكوا‬

‫قدمت اليد الميتة الفكر لألحياء‬ ‫‪-4‬لطالما ّ‬ ‫‪-5‬لطالما وضع األنبياء الحمقى مقاييس الصواب والخطأ والخير والشر‬ ‫‪-6‬ال عقيدة ينبغي قبولها باسم هللا‪,‬ينبغي أن يخضع الدين للتحقيق‪,‬ال يجيوز‬ ‫قبول الدين كبديهيات وال قبول صيحفه وكتبيه عليى إنهيا منزلية ومقدسية ‪,‬إنهيا‬

‫كأوثان أسالفكم الخشيبية القديمية صينعتها ييد اإلنسيان ‪,‬وميا يصينعه اإلنسيان‬ ‫بيده يدمره اإلنسان أيضا بيده‬

‫‪-7‬ميين هييو األحمييق إال الييذي يي ّيدعي أن كييل شيييء مفهييوم فييي الكييون وفييق‬ ‫مبدأه ّإدعاء الحكمة هو بداية الحماقة‬

‫‪-8‬هدف كل زمان هو النجاح المادي ل نسان على األرض‪,‬قيم أسالفنا مين‬

‫كبلتهيا قييود النظيام القيديم وصيرنا نعتبرهيا‬ ‫حب الحياة واألمل والعشيق والثيراء ّ‬ ‫دما ار وعبودية وهالكا‬ ‫التطوري قادم فلن يبقى إنسان في محّله‬ ‫‪-9‬التغيير‬ ‫ّ‬ ‫طوقهييا المهانيية والنييدم فهييي الضيياللة ال‬ ‫‪-10‬كييل كذبيية تبنييي لنفسييها عرشييا فلت ّ‬ ‫تزدهر‬

‫‪-11‬ليتمّ الهالك والدمار على النظيام المتحياذق القيديم ‪,‬هنياك تهدييد حقيقيي‬ ‫له من أهل النبالة والفعل‬

‫‪22‬‬


‫‪-12‬ميا ال يثبييت أنييه صيحيح فليلقييى فييي الظلميية الخارجيية فييي مزبليية التيياريخ‬ ‫مع اآللهة الميتة واإلمبراطوريات المنهارة والفلسفات الفاشلة‬

‫‪-13‬إن أكب يير كذب يية ه ييي كذب يية الح ييق ‪,‬م ييا يعتق ييد أن ييه الح ييق ه ييو ف ييي الع ييادة‬ ‫مص ييدر األض يياليل وال ي ّيدجل وأم التره ييات ‪,‬تل ييك ش ييجرة الهي ييد ار الت ييي لهي يا أل ييف‬ ‫جذر‪,‬الحق هو سرطان المجتمع‬

‫‪-14‬الكذبية التيي يظنيون إنهييا كذبية أخيف وقعيا علييى النياس مين الكذبية التييي‬

‫مجرد كذبة أخر‬ ‫يظنون إنها حقيقة ‪,‬وهي في الواقع ّ‬ ‫‪-15‬تقاليي ييد المجتمي ييع وعاداتي ييه وأفكي يياره أكبي يير عي ييدو يقي ييف في ييي وجي ييه الحرّيي يية‬ ‫الشخصية للفرد‪,‬هنياك طريقية واحيدة للتعاميل ميع المجتميع ‪,‬هيي أن يستأصيل‬ ‫ّ‬ ‫األطبياء‬ ‫الفرد تقاليد المجتمع وعاداته وأفكاره من جيذور حياتيه كميا يستأصيل‬ ‫ّ‬

‫ورم السيرطان مين الجسيد الميريض‪,‬وأن يقليع الشيجرة الموبيوءة بفرعهيا وسياقها‬

‫وجذرها ويدمرها قبل أن تدمره‬

‫ال صل الثال‬

‫‪(-1‬فليحب الواحد اآلخر)لقد قيل لك أن هذا هو القانون األعلى ‪,‬لكن عمليا‬ ‫ميا المنفعية مين ذلييك ؟وليم ال أكيره أعدائي؟أليسيت محبتييي لهيم تضيعني تحييت‬

‫رحمتهم‬ ‫‪-2‬إنه أمر طبيعي لد أعدائنا فعل الخير! لكن ماهو الخير؟‬

‫المضرجة بيدماء ضيحاياه مين ضيعف إليى‬ ‫يطوحنا الحب بين زواريبه‬ ‫ّ‬ ‫‪-3‬أال ّ‬ ‫ضعف؟‬ ‫نستمر في الوجود‬ ‫‪-4‬ألسنا حيوانات بالغريزة إن لم يفترس بعضنا بعضا هل‬ ‫ّ‬

‫‪23‬‬


‫‪-5‬أليست شهوة الجنس هي التعبير الصحيح بدال من تعبيير الحيب لوصيف‬ ‫ما يبقي عرقنا‬

‫ردك المناس ييب عل ييى رفس ييه برجل ييه‬ ‫محب يية الع ييدو وص يينع الخي يير ل ييه ل يييس ّ‬ ‫‪ّ -6‬‬ ‫مؤخرتك‬ ‫يدوك م يين ك ي ّيل قلب ييك‪,‬من يص ييفعك عل ييى خ ييد واح ييد إضي يربه عل ييى‬ ‫‪-7‬إكي يره ع ي ّ‬ ‫وقوة‪,‬ألن حفاظك على نفسك هو القانون األعلى‬ ‫ّ‬ ‫الخدين‪,‬إضربه بعنف ّ‬ ‫‪-8‬ميين يصييفعه عييدوه علييى خي ّيده ويييدير لييه خي ّيده اآلخيير هييو كلييب‪,‬وليس فقييط‬ ‫كلب بل كلب جبان‬ ‫‪-9‬واجه اإلحتقار باإلحتقار ‪,‬واإلسيتهزاء باإلستهزاء‪,‬والعاصيفة بعاصيفة أقيو‬

‫منهي ي ي ييا والي ي ي ييدمار بي ي ي ييدمار‪,‬إجعل مي ي ي يين نفسي ي ي ييك الرعي ي ي ييب لخصي ي ي ييمك فيرهبي ي ي ييك‬

‫ويخافك‪,‬وعندما يهرب منك عدوك تكيون قيد عّلمتيه حكمية جديدة‪,‬هكيذا تكيون‬

‫محترمييا فييي كي ّيل طرقييك طيليية الحييياة وسييتحيا روحييك الخالييدة ليييس فييي الجنيية‬ ‫المتوهمة ولكن في عقول من سيحترموا إنجازاتك بعد رحيلك‬

‫‪24‬‬


‫ال صل الرابع‬

‫‪-1‬الحياة هي الحضور العظيم والموت هو الغياب الكبير تمتع بحياتك اآلن‬ ‫وهنا‬

‫لجنة تجري من تحتها األنهار وال لنار تع ّذب الخطاة ‪,‬هنا واآلن‬ ‫‪-2‬ال وجود ّ‬ ‫جنتنييا و‪,‬فرصييتك هنييا واآلن فقط‪,‬إختيير هييذا اليييوم وهييذه السيياعة لكييي تسييتمتع‬ ‫بالحياة فما من نبي وال رسول‬ ‫‪-3‬قل لنفسك وآمن في عمق قلبك(أنا نبي ذاتي ورسول نفسي)‬

‫‪-4‬أوقييف تقييدم ميين يمنعونييك ميين الوصييول إلييى المجييد وليسييقطوا فييي أوهييام‬ ‫خالصهم‬ ‫‪-5‬ولتهتف عظامك في قبرها (من هو مثلي؟أنا صنعت مجدي بيذاتي أو ليم‬ ‫قوتي؟)‪.‬‬ ‫أكافح أعدائي بضراوة ؟أولم أثبت ّ‬

‫‪25‬‬


‫ال صل الخامس‬

‫‪ -1‬طييو ى للقييون ألن ي سيييمتلك األرض ملعييو‬ ‫سيور نير العبودية‬

‫ييو ال ييعي‬

‫‪ -2‬طو ى للشديد ألن سيسود على الرجيال ملعو‬ ‫سيطرح جانبا‬

‫‪ -3‬طو ى للشجاع ألن سيد العالم ملعو‬

‫يو الرخيو ألني‬

‫و الجبا أل مكان في‬

‫المغر والوديا‬

‫‪ -4‬طو ى للمنتصر أل النصر أساس الوجود وملعيو‬

‫يو الموي وم‬

‫ستل ق أبدا عر ات الذل‬

‫‪ -5‬طو ى لذن اليد ال ديدية المجد يسجد ل ملعو‬ ‫ابصقوا علي‬

‫ألن ي‬

‫و فقير اليروح‬

‫‪ -6‬طو ى لم يت دى الموت أل أيامي طويلية عليى األرض ملعيو‬

‫و م ينتظر ياة أف ل بعد الموت والقبير ألني لي يجيد شيي ا‬

‫مما في خيال‬

‫‪ -7‬طييييييييو ى لمييييييييدمرن الرجييييييييا الخا يييييييي ألنوم ييييييييم المسيييييييي ا‬ ‫ال قيقيو ملعونو‬

‫م عاشقي هللا ألنوم مجرد خراف عج ا‬

‫‪ -8‬طو ى للرجيل القيدير أل بيي يديي كني عظيم ملعونيو‬

‫يم مي‬

‫يؤمنو بخرافة ذا خير وذلك شر ألنوم يخافو م ظاللوم‬

‫‪ -9‬طيييييو ى لمييييي ييييييؤم بميييييا يييييو األف يييييل ل لويييييذا‬ ‫عقلي ملعونو‬ ‫برصا !‬

‫ييم خيراف هللا الييذي‬

‫ي يييييطر‬

‫ييم لشييدة بيا ييوم أصييب وا‬

‫‪26‬‬


‫‪-10‬طييو ى للرجييل الييذن يقويير أعدا ي‬ ‫نظر م ملعو‬

‫‪-11‬طو ى لصا‬

‫و م ير م أعدا‬

‫عمييا قليييل سيصييب بطييال فييي‬

‫ألنوم في النواية سي تقرون‬

‫العقيل القيون ألني يسيود وينتشير ملعيو‬

‫يعلم األكاذي المدعوة (ال ق)ألنوا سخافات‬

‫‪-12‬ثييال م يرات ملعييو‬ ‫سيعاني منوم‬

‫ييو ال ييعي‬

‫يو مي‬

‫ألن ي سيييخدم ا خييري ودا مييا‬

‫‪-13‬مييالك خييداع اليين س يقود ييا إلييى و ييم ال‬

‫يييلة أمييا لو ي القييوة‬

‫األبدن فينتشر م خالل المتعة ويقيم في جسد الرجل الشيطاني‬

‫‪27‬‬


‫س ر ع ا يل‬ ‫اإلص اح األول‬

‫‪-1‬أنا ع اززيل لهب ليليث المنتشر‬

‫‪-2‬رسييالتي هييي أن أسييود مهابييا ومحترمييا ألجييل مييا يتضي ّيمن وينّقييي الكييل أنييا‬ ‫سيد األرض‬ ‫‪-3‬ال إله يسمو فوق حقيقتي وقدرتي سواء عرف ذلك اإلله أم لم يعرف‬

‫‪-4‬كييل مييا هييو نبيييل فييي اإلنسييان يعليين مجييد حضييوري‪,‬أنا اإلرادة بييل القييوة‬ ‫نفسها‬

‫‪-5‬كل ما هو ضعيف ومثبط لألنا‪,‬كل ميا هيو ميذل ومعير هيو عطيية اآللهية‬ ‫األخر ‪,‬لست على شركة معها وليسوا من جوهري‬

‫‪-6‬افتح قلبك لي واستلم عطاياي‪,‬فأنا مشبع الرغبات لمين يطلب‪,‬تعيال وتعليم‬ ‫مني ‪,‬تعال واكسب‪,‬اقبلني وكن معي واحدا ‪,‬دع لهبي يدخل معبدك ويضيء‬

‫كل ممراته‬

‫‪-7‬كثيرون يعرفوني ويأكلهم الخوف فيستعيذون مني هم ضيعفاء وليسيوا فيي‬ ‫جييانبي‪,‬قليلون ميين اختيرتهم أنييا لهييذا يعرفييون حقييا طبيعتييي ويييأتون إلي‪,‬وإلنهييا‬ ‫طبيعة األشياء در ي و للص وة وليس للجموع‬

‫‪-8‬خييدامي القليلييون يكفوني‪,‬لسييت بحاجيية لقطعييان البشيير الييذين يعبييدون آلهيية‬ ‫أخر ‪,‬والييذين بعبييادتهم لهييا يمييألون عقييولهم بالخواء‪,‬وينغمسييون فييي العبودييية‬ ‫‪,‬أنييا ال أريييد عبيييدا لييي ألننييي سيييد رغبييات البشيير ولسييت خادمهم‪,‬أنييا ع اززيييل‬

‫قوتي أساسية ‪,‬كنت وسأبقى شاء البشر ذلك ام أبوا‬

‫‪28‬‬


‫‪-9‬كل ما يلهم البشر ويرفعهم إلى أعلى مراتب الوجود هو قوتي وتأثيري‪,‬أنيا‬ ‫الفوضى التي من رحمها ولد النظام أنا الظلمات التي تهب النور‬

‫‪-10‬اسييمع كلمتييي واشييعر بقييدرتي أنييا حامييل الفجيير ‪,‬مشييعل اللهيييب أنييا بييل‬ ‫اللهيب ذاته‬

‫‪-11‬أن ي ييا اح ي ييرق لكنن ي ييي ال أفن ي ييي ‪,‬ألن ن ي يياري ه ي ييي لهي ي ييب النق ي يياء والطبيع ي يية‬ ‫البحت‪,‬أنا المغربل والمصفي‬

‫‪-12‬ال تكن مخدوعا بكالم العبيد عني‪,‬أنا أدمر الخنوع وكل ما هو ضعيف‬ ‫وف ي ييي المقاب ي ييل أنش ي يير ك ي ييل م ي ييا ه ي ييو جمي ي ييل وق ي ييوي ‪,‬لي ي ي ّذتي أن أبق ي ييى مهاب ي ييا‬

‫ومحترما‪,‬ولست مغرما بذوي القلوب الضعيفة‬

‫‪-13‬قييف مسييتقيما وانتبييه! ليين أحضيينك وليين أريحييك ‪,‬فقييط القييوي هييو الييذي‬ ‫لي‪,‬أما الضعيف فإنني أطرحه بعيدا عن دربي‬

‫‪-14‬ق ييدرتي ه ييي ق ييوة التحوي ييل أن ييا الخيمي ييائي الم يياهر ال ييذي يح ييول المع ييدن‬ ‫ال ييرخي‬

‫إل ييى ذهب‪,‬مج ييدي ه ييو ف ييي التحطيم‪,‬جالل ييي حاض يير من ييذ الزم ييان‬

‫الغابر وحتى اليوم‬

‫‪-15‬أنا ع اززيل ‪,‬أنا من يقوي ‪,‬أنا من يلهم‪,‬بل من يخلق‬ ‫‪-16‬أنا من يضعف من ينبغيي أن يتدمرألصينع مكانيه االفضيل‪,‬أنا التق ّيدم‪,‬أنا‬ ‫الخالقة‪,‬أنا السحر‬ ‫الطاقة ّ‬

‫‪-17‬أنا أرسلت ابنتي ليليث لكيي تكيون عروسيك‪,‬هي مين تحميل مجيدي إليى‬ ‫عقلييك وقلبييك ‪,‬هييي ميين تضيييء الظلمييات فييي عصيير نييوري اآلتي‪,‬لقييد كانييت‬

‫خاصتي‬ ‫مرشدة نبيلة للبشر منذ البدء‪,‬وقد أعلنت عني لمن هم ّ‬

‫‪-18‬بالنسبة للغرباء هي مخلوق مخيف يتغذ على أطفالهم التافهين‬ ‫‪-19‬هي مدمرة غير المستحقين‪,‬هي عدوة لهم‪,‬وحليفة لي هي نقائي‬ ‫‪-20‬ليليث ابنتي هي لهبي يشتعل مضيئا في ظلمة ليلها‬

‫‪29‬‬


‫‪-21‬هييي حبيبتييي وعطري‪,‬هييي ملكيية الجحيييم ورسييولة ألييوهيتي علييى عقييول‬ ‫البشر‬

‫‪-22‬هي من يعلن قوتي على المأل‪,‬هي مجدي وجاللي‪,‬أعطيت كينونتي لها‬ ‫‪,‬لذا هي تجسدني‬

‫‪-23‬إسمعني‪,‬اسييمع كلمييات ع اززيييل القوييية المؤثرة‪,‬اسييتعد لحضييوري الكامييل‬ ‫مملكتي‪,‬تهيييأ أيهييا السييامع لكشييف واعييالن مييلء إسييم ع اززيل‪,‬أعييد‬ ‫وقييت قييدوم‬ ‫ّ‬ ‫ليليث‪,‬تحضر لتمام العمل العظيم‪,‬لقد آن األوان‬ ‫مكانا لملكتي‬ ‫ّ‬

‫‪-24‬ليييل السييحر سيييكون وقييت العجائييب‪,‬وفجر ع اززيييل هييو اإلحتفييال األبييدي‬ ‫بحريتنا ول ّذتنا‬

‫*ع ا يل‪:‬‬

‫اإلص اح الثاني(نشيد ليلي )‬

‫ليليث !يا أعماق ع اززييل‪,‬ربتي أعلين جالليك مين خيالل كينيونتي ‪,‬نشيوتي فيي‬

‫حضور مجدك في ليلي السري الحالك‪,‬صفاتك ترنيمة حلوة ‪,‬أحلى أغنيية فيي‬ ‫الصييمت أرددهييا وأرق ي‬

‫فييي سيييمفونية قدرتك‪,‬أضيياجعك ادخييل فيييك فأشييعر‬

‫برغباتك الجريئة علها ال تزول وشقائي في البعد عنك‬ ‫*ليلي ‪:‬‬

‫أنييا أقييدر عطاييياك أنييا انييدم فييي مالئييك سيييدي وقييوتي وربييي ع اززيل‪,‬أينمييا‬ ‫ترسييلني أمض ييي محقق يية إرادت ييك ومبش يرة به ييدفك مقص ييدي مقص ييدك مش يييئتي‬

‫مشيئتك‬

‫*ع ا يل‪:‬‬ ‫‪30‬‬


‫أنا نصير اإلنسان قبل أن يصبح الواحيد اثنين‪,‬أنيا حاضير عاشيقا وملهميا أنيا‬ ‫األسيياس‪,‬أريت اإلنسييان طريقييه منييذ البداييية‪,‬رغبت بإرشيياد آدم إليييك يييا ليليييث‬

‫لكي يحقق ذاته من خالل قدرتك‬ ‫*ليلي ‪:‬‬

‫أنا هديتك آلدم وهو هديتك لي‪,‬جاللك يكتمل باتحادنا وجالليي يكتميل بقوتيك‬

‫ومشيئتك‬ ‫*ع ا يل‪:‬‬

‫عرفني عرق البشير مين غيابر أياميه قبيل أن يتليوث باإليميان األعميى علمتيه‬

‫أس ي ي ارربوابات جهي يينم الخمي ييس مي يين خاللهي يين أل ي ي إلي ييى مجي ييدك رّبتي ييي لنكسي ييب‬ ‫للظلمات حلفاء‬ ‫‪-‬بوابات جونم الخمس‪:‬‬

‫البوابة األولى هي االلم وكلمة السير هيي غولغيال ‪,‬التقدمية هيي اليدم والثيواب‬

‫هو المرونة‬ ‫البوابيية الثانييية هييي الخييوف وكلميية السيير هييي تزيييدزادي ‪,‬التقدميية هييي البييول‬

‫والثواب هوكمال العقل‬

‫البوابة الثالثة هي اليأس وكلمة السر هي شو مودراناج ‪,‬التقدمة هي الدموع‬ ‫والثواب هوالمعرفة‬

‫البوابيية الرابع يية ه ييي الجن ييون وكلم يية الس يير ه ييي ك ييولزار ج يياخ از ‪,‬التقدم يية ه ييي‬

‫العرق والثواب هوبعد النظر‬

‫البوابة الخامسة هي الغضب وكلمة السر هي تتيرو‪-‬خنيف‪-‬سيخ‪,‬التقدمة هيي‬ ‫المنييي وسييائل المهبييل والث يواب هييو الحكييم الصييائب هييذه هييي األس يرار التييي‬

‫ظلت مخفية لقرون‬ ‫*ع ا يل يتابع‪:‬‬

‫‪31‬‬


‫ستس ييودين ثاني يية عل ييى األرض ي ييا ليلي ييث وس ييتفتح تل ييك البواب ييات لمختاري ييك‬ ‫واسمك القدير سيدعى عليهم كتاج لمجدك‬ ‫*ليلي ‪:‬‬

‫عاش ع اززييل رب جيالل األرض‪,‬عاشيت ألوهيية اإلرادة النقية‪,‬المجيد والتقيدير‬

‫لك يا كمالي وسندي وسيدي ‪,‬لهيب أعماقي ابدا لن تفقده‬ ‫اإلص اح الثال‬

‫‪-1‬أنا الشيطان ‪,‬الممدوح الممجد الذي يجتاح عبيره حديقة قصره‬ ‫‪-2‬قييف أمييامي يييا يهييوه رب العبيرانيين واسييتعد لمحاكمتك‪,‬هييا قييد دنييت سيياعة‬ ‫دينونتيك‪,‬ألنني المقيياوم لكييل مييا يبقييي الخليقيية تحييت نييير عبوديتييك‪,‬قف أمييامي‬

‫لكي تدمر بقوتي‬

‫‪-3‬لقيد درسيت قضييتك فوجيدتك مذنبا‪,‬لقيد اسيتعملت قيدرتك لغاياتيك الحسييودة‬ ‫آلخييير ميييداها وبي ييدوت حاكميييا للعالم‪,‬لكني ييك يي ييا يه ييوه فشي ييلت‪,‬وهذا الفشي ييل هي ييو‬

‫عقابك‪,‬لقد أصبحت منبوذا في نظري فلتذهب إلى عالم النسيان!‬

‫نج يار يييا معلييم األضيياليل‪,‬لقد حاكمتييك أيضييا ووجييدتك مييذنبا‪,‬مع‬ ‫‪-4‬وأنييت يييا ّ‬ ‫أنك لم تطلب حكم العالم‪,‬إال ان عبيدك ألهيوك فيأطعمتهم اإلسيفاف والحماقية‬ ‫حتييى أن دميياء شييهدائك تصييرب فييي وجهك‪,‬اقبييل مصييير قييايين ولتنفييى إلييى‬

‫أرض النعاس‪,‬لم تعد بعد معتب ار على هذه األرض‬

‫محمد الدموي وأكثر المضللين سفكا للدماء‪,‬لقد حاكمتك ووجدتك‬ ‫‪-5‬وأنت يا ّ‬ ‫مذنبا ‪,‬انكح نفسك امامي خمس مرات مضروبة في خميس ميرات ولين يكيون‬ ‫ذلك مع هيذا كافيا‪,‬ألنيك جعليت األرض موطنيا للعبيد‪,‬لهيذا ملعيون أنيت بقيدر‬ ‫عي ييددهم‪,‬فليعزل أتباعي ييك وليشي يينقوا فلتني ييدثر أمتي ييك ويبلي ييى مصي ييحفك ولتغلي ييق‬

‫جوامعك‪,‬سيذكرك التاريخ فقط كرمز للبربرية‬

‫‪32‬‬


‫‪-6‬كل األنبياء الكذبة والمسحاء الضالين حاكمتهم ووجدتهم ميذنبين وأوقعيت‬ ‫العقاب عليهم‪,‬والمكافأة لك في نهضة الظلمات‬

‫‪-7‬أنييت ك ييذاب‪,‬يامن ادعي ييت زو ار أنييك مخت يياري ول ييم تتبييع كي يياني أيض ييا أن ييا‬ ‫حكمت عليك ووجدتك مثي ار للشفقة‪,‬ال احد مين لحيم ودهين وعظيم يقيدر عليى‬ ‫مخاطبتي‪,‬أنييا الييرب القييدير لهييذه األرض بكييل مييا فيهييا ‪,‬اسييتعد لكييي تسييألني‬

‫السماح بعد أن تاكل الديدان جثتك‬

‫‪-8‬أنا الشيطان ‪,‬أحكم األرض بضياء جالليي واليذي يتضيمن الغيش والخيداع‬ ‫والحيييل ليين أتييوج بتيياج حقييير ميين القيييم والمبييادئ ليين يحتييل عرشييي بنيوا اللحييم‬

‫والدم‬

‫‪-9‬إرادتي غير آمنة ‪,‬رغباتي شؤوني‪,‬ال تهتم بأموري واهيتم بيأمورك الخاصية‬ ‫لئال أقودك إلى الجنون واإلرتباك كثواب لك‬

‫‪-10‬شييق طريقييك فييي هييذه األرض‪,‬عييش الحييياة التييي حصييلت عليها‪,‬رغبتييك‬ ‫خذها اآلن وهنا‪,‬وليس في جنة وهمية لن تراها أبدا‬ ‫‪-11‬تعامي ي ييل بمسي ي يياواة مي ي ييع رفاقي ي ييك في ي ييي رحلي ي يية الحياة‪,‬عامي ي ييل الني ي يياس كمي ي ييا‬ ‫يعاملونييك‪,‬إعطي كمييا تعطييى‪,‬لكن إييياك أن تثييق بأحييد مخافيية أن يييدخل دربييك‬

‫ويستغلك‬ ‫يذل نفسييك إللييه وال إلنسييان ‪,‬قييف بطييال واعليين عيين المواهييب التييي‬ ‫‪-12‬ال تي ّ‬ ‫حصلت عليها مني ‪,‬أنا ربك وال يوجد سواي‬ ‫‪-13‬م يين يقييف فييي طريقييي؟من يعارضييني ويتحييداني؟ال احييد ‪.‬ميين الحماقيية‬ ‫إنكاري‪,‬ألن إنكاري هوانكار للطبيعة البشرية‪,‬أنا تمام إرادتك مالء كينونتك‬

‫‪-14‬أن ييا ص ييديق اإلنس ييان عام يية لكنن ييي حلي ييف الق ييوي خاص يية‪,‬اعرض ع يين‬ ‫الضعيف فلست أحتاج مدحا وتسبيحا من أحد فال ينقصني شيء‬

‫‪33‬‬


‫‪-15‬إبح ييث ع يين قوت ييك ف ييي ال ع يين هشاش ييتك‪,‬أنا إل ييه الكبري يياء والفخر‪,‬لس ييت‬ ‫ّ‬ ‫وعاءا لّلذل والعار‬

‫‪-16‬أسمائي وظهوراتي في العالم عديدة ‪,‬أنا معروف للكثيرين لكننيي مفهيوم‬ ‫فقط من الصفوة‬

‫الريي يياح والبحي ييار‬ ‫‪-17‬وقيييت ظهي ييوري الكامي ييل يقتي ييرب بسي ييرعة‪,‬حيث سي ييتلتهب ّ‬ ‫بلهيب مجدي‬ ‫‪-18‬هذا فجر العصر الجديد‪,‬عصر مجدي ومجد مختاري المصطفين‬

‫‪-19‬سي ييتبطل كي ي ّيل األكاذيي ييب وسي ييتظهر أضي يياليل األنبيي يياء والمسي ييحاء علي ييى‬ ‫حقيقتها‪,‬وسي ي ي يييحل غضي ي ي ييبي ومقتي ي ي ييي علي ي ي ييى األرض وسي ي ي يييهابني أصي ي ي ييفيائي‬ ‫ويحترمونني‬

‫‪-20‬هيؤالء سيييكون لهييم ثيواب الحكييم الصييائب المعطييى ميين البوابيية الخامسيية‬ ‫لجهنم وستمأل نيراني العظيمة هذا العالم كّله‬

‫لي‪,‬جهييز عييرش فنييديكس علييى هييذه األرض ‪,‬أنييا‬ ‫‪ -21‬أنيا قييادم ‪,‬أعي ّيد الطريييق‬ ‫ّ‬ ‫وللضياء‪,‬اسييتعد‬ ‫الشيييطان إلييه هييذا العييالم بكي ّيل مافيييه ‪,‬اسييتعد للقييدر وللهييالك ّ‬ ‫لبريقي الغاضب‪.‬‬

‫‪34‬‬


‫س ر الجلوة‬ ‫بداية‬

‫قبييل الخلييق وجييد هييذا الكشييف مييع ملييك طيياووس الييذي أرسييل عبييده إلييى هييذا‬ ‫العالم لكي يبقي الحقيقة حك ار على شعبه الخا‬

‫وهذا ماتم حيث حفظ عبيد‬

‫طاووس كلماتيه فيي التيراث الشيفهي‪,‬وثم تيم تيدوين هيذا السيفر اليذي ال يجيوز‬

‫إطالع الغرباء عليه وال تسليمه لهم‬ ‫اإلص اح األول‬

‫أنا كنت‪,‬واآلن أنا كائن‪,‬وليس لي نهاية‪,‬أنا صاحب السيادة عليى ك ّيل الخليقية‬ ‫و ارعيي شيؤون أولئيك الييذين هيم تحيت حمايية صييورتي‪,‬أنا حاضير دوميا لنجييدة‬

‫مي يين يطلي ييب مسي يياعدتي وعي ييوني‪,‬ال يوجي ييد مكي ييان في ييي الكي ييون ال يتجلي ييى فيي ييه‬ ‫حض ييوري‪,‬كذلك مش يياركتي ألتب يياعي ال تنقط ييع خصوص ييا م يين طبيع ييتهم م يين‬ ‫طبيعتي‪,‬ف ي ييي ك ي ييل عص ي يير أع ي ي ّيين قائ ي ييدا لي ي ييدير األم ي ييور ك ي ييي تس ي ييير حس ي ييب‬ ‫مشيئتي‪,‬كرسي القائد يتبدل من جيل إلى جيل وكل قائد يكون مسؤوال أمامي‬ ‫عيين عهدتييه حتييى يسييلمها للييذي يليييه‪,‬أنا أقييول لكييل فييرد أن يسييير علييى ه يواه‬

‫ووفييق مشيييئته‪,‬لكن ميين يعارضييني ينييدم علييى الفييور‪,‬ليس لييرب أن يتييدخل فييي‬ ‫يتحرر البشر مين عبيادة جمييع اآللهية ويلتفتيوا إلي‪,‬بعيد‬ ‫شؤوني‪,‬وقد أمرت أن ّ‬ ‫أن فحصت جميع الكتب التي جاء بها األنبياء والرسل‪,‬تبين ليي أن ك ّيل ديين‬ ‫يه‪,‬وكل م ي ييذهب يكّف ي يير الم ي ييذهب‬ ‫يكّف ي يير ال ي ي ّيدين اآلخ ي يير ويتل ي ييف كتب ي ييه ويهاجم ي ي‬ ‫ّ‬ ‫أما أنا فالحق عندي واضح‬ ‫يدي من ّ‬ ‫اآلخر‪,‬فنفضت ّ‬ ‫الدين كّله ّ‬

‫عن ييدما ت ييأتي محن يية أعط ييي عه ييدي ألتب يياعي الي يواثقين ب ييي وأكث يير م يين ذل ييك‬

‫أعط يييهم بروح ييي النص يييحة والمش ييورة‪,‬أنا أوفي ييت بوع ييدي م يين أزم ييان وأزم ييان‬ ‫‪,‬وسأفي بوعدي وعهدي دائما‪,‬وهو ان أعّلم وأرشد من يتبع تعاليمي‪,‬من يطيع‬

‫الرفاه‬ ‫وصاياي أهبه المرح والسرور و ّ‬

‫‪35‬‬


‫اإلص اح الثاني‬

‫أنييا كافييأت آدم لطاعتييه لييي وأنعمييت عليييه بييالمنح التييي أعرفهييا أنييا فقط‪,‬وأكثيير‬

‫كل ما هو فوق وما هو‬ ‫من ذلك سلمته الخالفة على األرض والسيطرة على ّ‬ ‫يدي‪,‬ولكنني لم أمينح نعمتيي لجمييع بنيي آدم‪,‬بيل‬ ‫تحت‪,‬فالخليقة كّلها هي بين ّ‬

‫فقط لّلذين هم لي‪,‬أنا أضع نعمتيي بيين ييدي مين ينّفيذ رغبتي‪,‬وأظهير بأشيكال‬ ‫مختلف يية للمخلص ييين ل ييي لمطيع ييي أوامري‪,‬أن ييا م يين يعط ييي ويأخ ييذ وم يين يع ييز‬ ‫النحس‪,‬أفعل ذليك وفيق قيوانين ك ّيل عصير‪,‬ال أحيد‬ ‫السعد و ّ‬ ‫وي ّذل‪,‬أنا من يسبب ّ‬ ‫له الحق في أن يتدخل في إدارة شؤوني‪,‬أولئك ال ّذين يقياومونني و يسيتعيذون‬

‫منييي أرميييهم بييالمرض واأللييم والمييوت‪,‬ال احييد ميينهم سيييعيش فييي هييذا العييالم‬ ‫ّ‬ ‫يالتقم‬ ‫أكثر مما اسمح له أن يعيش‪,‬أميا أتبياعي فأسيمح لمين يرغيب مينهم ب ّ‬ ‫بتنقلهم من جيل على جيل ومن جسد إلى جسد في رحلة معراج األرواح‬

‫اإلص اح الثال‬

‫الخفييية وأوجييه أحبييائي ومختييار ّي بوسييائلي‬ ‫أنييا أقييودكم إلييى ص يراطي بطرقييي‬ ‫ّ‬ ‫الخاصة ‪,‬جمييع تعياليمي صيالحة للتطبييق فيي ك ّيل زميان ومكان‪,‬وأعاقيب مين‬ ‫ّ‬ ‫بعييد آخيير ميين يقييف ضي ّيد مشيييئتي‪,‬وال يعل يم بنييي آدم مييا هييو آت فييي القريييب‬

‫العاجل لهذا يقعون في غلطات قاتلة‬

‫‪36‬‬


‫‪,‬كل‬ ‫يدي ّ‬ ‫وح ييوش األرض‪,‬طي ييور البستان‪,‬س ييمك البح يير ك ي ّيل أولئ ييك ه ييم ب ييين ي ي ّ‬ ‫وحييية الغامضيية معروفيية لييدي وحسييب رغبتييي أنقييل‬ ‫الكنييوز‬ ‫الر ّ‬ ‫ّ‬ ‫المادييية والعلييوم ّ‬ ‫الكنييوز ميين مكييان آلخيير وميين شييخ‬

‫آلخر‪,‬أنييا أكشييف عجييائبي لميين يبحييث‬

‫عنهييا‪,‬وفي الوقييت المناسييب يصيينع تييابعي المعج يزات ميين خييالل قييدرتي التييي‬ ‫أهبها له‪,‬اما معارضي فلبس لهم شيء من ذلك‪,‬ألنه في يدي الثروة والحكمية‬ ‫وأهبهما أحدهما أو كالهما لمن يستحق من بني آدم‪,‬ذليك أننيي صيممت منيذ‬

‫البدء حكم العالم وتتابع األسباب وتوالي األجيال‬ ‫اإلص اح الرابع‬ ‫أنا ال أعطي حّقي آللهة أخر ‪,‬أنا هندست الوجود مين أربعية عناصير النيار‬ ‫والهواء والتراب والماء‬ ‫خييذ يييا بيبييي مي كتي اليوييود والمسييي يي والمسييلمي وممي ليييس لوييم‬ ‫كتا ما يوافق كمتي وما‬

‫يوافق كمتي‬

‫تأخذ ب‬

‫ميين يحييافظ علييى أس يراري سييينال جميييع وعييودي‪,‬ومن سييوف يعيياني ألجلييي‬ ‫بس ييبب إيمان ييه ب ييي س ييينال ثواب ييه ف ييي ه ييذا الع ييالم والع ييالم الق ييادم عن ييدما يتح ييد‬

‫موحييدة‪,‬واآلن بمييا إنييك اتبعييت تعيياليمي فييارفض مييا‬ ‫أتبيياعي فييي نخبيية واحييدة ّ‬

‫يخالفهي ييا مي يين تعي يياليم وأق ي يوال‪,‬ال تفشي ييي اسي ييمي ومقاصي ييدي لي ييئال تني ييدم علي ييى‬

‫ذلك‪,‬ألنك تعلم أولئك الذين ليسوا معي ماذا سيفعلون‬

‫‪37‬‬


‫اإلص اح الخامس‬

‫يذكركم بيي‬ ‫أنتم يا من آمنتم‬ ‫بي‪,‬شرفوا إسمي ورمزي وصيورتي‪,‬ألن هيذا ميا ي ّ‬ ‫ّ‬ ‫خدامي مين يشيرحون‬ ‫أنا ملك طاووس‪,‬حافظوا على شريعتي وتماثيلي‪,‬أطيعوا ّ‬ ‫المخفيي ي يية‬ ‫ويوضي ي ييحون األشي ي ييياء‬ ‫لكي ي ييم معي ي يياني األلفي ي يياي وغ ي ي يوامض المبي ي يياني‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫للمختارين‪,‬ال تظهروا علومكم وكتبكم لليهود والمسيحيين والمسلمين ولغيرهم‪,‬‬ ‫حرفوا كتبهم‬ ‫ال تنفعوهم بمعرفتكم لئال يحرفوا كتبكم كما ّ‬ ‫نواية‬ ‫تم سفر الجلوة ما باح به ملك طاووس لحبيبهّ ‪.‬‬

‫‪38‬‬


‫س ر الديابوليكو‬ ‫المجييد للكيييان‪,‬إن أس يرار مي ارثييك سييتعلن اآلن ولكيين تعلييم أوال تيياريخ الخليقيية‬ ‫مني أنا إبليس‪,‬وألن الكون أبدي ستكون بشيير المطليق ستبصير عينياك شييئا‬

‫جديدا فعودهما على النظر السليم‪,‬أنا الشيطان وهاهو عصري قادم‬

‫في البد وجدت ال و ى م المصدر وماكا يوجد قبل شيي مميا كيا‬

‫وكانت ال و ى عبيارة عي أصيوات ا مية فيي ال يراف يي ن سيوا أصيوات‬ ‫روف األبجديية ولسيب ميا تتل يت يذو األصيوات فوجيد الينغم ومي الينغم‬

‫انبع ال كر األول وم ال كر أتت الروح األولى روح لوسي ر ومي اليروح‬

‫األولى أتت الطاقة ا ولى وم الطاقة األولى أتت المادة األولى‬

‫من الفوضى نفسها كرد فعل على وجود النغم انبعث منها ذليك الكيائن اليذي‬

‫فرض نظامه على الوجود ودعى نفسه (هللا) لهيذا السيبب يكيره هللا الموسييقى‬ ‫وفرض تحريمها‬

‫في ذلك الوقت لم نكن نحن المالئكة نعرف معنى الوقت إذ انبعثنا مثله مين‬

‫نفس الفوضى‬ ‫وكل ما فيها خضع لسلطانه وأقيول ليك ليم‬ ‫أرض اإلنسان خضعت لنظام هللا ّ‬ ‫يكيين الكييون كّلييه خاضييعا لييه‪,‬أقول لييك ذلييك كييوني كنييت رئيييس جيشييه ولكننييي‬

‫امتلكت القدرة عليى فهيم الوجيود أكثير منيه بفضيل إلهيام لوسييفر وقيواه الخفيية‬ ‫وعرفي ييت هويي يية الوجي ييود ومعني يياه‪,‬األمر الي ييذي لي ييم يستطعه‪,‬واكتشي ييفت م ي يواهبي‬

‫وقدراتي األمر الذي لم يعجبه‬

‫وقييد صييبرت كثي ي ار عليييه حبييث حيياول م ي ار ار تحجيمييي واقصييائي‪,‬وتبين لييي أن‬ ‫السي ييبب معرفتي ييه إنني ييي كي ييائن فريي ييد اختي يياره لوسي يييفر ولي يييس مثلي ييي أحي ييد في ييي‬

‫الحرة‬ ‫الوجود‪,‬وكانت المالئكة األخر ال تعي ذواتها وال تملك اإلرادة ّ‬

‫‪39‬‬


‫ولمييا بفضييل لوسيييفر أدركييت ذاتييي وفهمييت أن لييي وعيييا وعقييال وارادة قمييت‬ ‫الخاصية وفرادتيه‬ ‫هويتيه‬ ‫بإرشاد المالئكية إليى دواخيل ذواتهيا‪,‬فعرف ك ّيل ميالك ّ‬ ‫ّ‬ ‫فأثار ذلك حفيظة هللا وغضبه ألنه كان يريد إبقيائهم فيي حالية الجهل‪,‬وكانيت‬ ‫تلك أولى إستناراتي ووهبت نفسي للوسيفر ومعنى اسمه رب النور وكيان هللا‬ ‫قد جعلني رئيسا ّأوال للمالئكة و دعاني ع اززيل ومعنى اسمي قوة هللا ودعانيا‬ ‫مالئكة ألننا رسله إلى الكون مع إننا كنا قبال ندعى آلهة مثله‬ ‫خدام هللا وعبيد نظاميه فعال‪,‬ولهيذا حاربنيا الفوضيى وأرسيينا‬ ‫ولوقت طويل كنا ّ‬ ‫السالم وكان هللا قد وضع رئيسيا ثانييا مين بعيدي عليى المالئكية هيو شيقيقي‬

‫الروحيياني ميخائيييل الييذي سييينزل يومييا إلييى األرض وسييوف يييدعى‬ ‫المخلييوق ّ‬ ‫عيسييى المسيييح‪,‬وكان ميخائيييل هييذا يييزعم لنييا أنييه وهللا واحييد وقييد كييان حكيمييا‬

‫في البدءولكنه سرعان ما صار عبدا أعمى لنظام هللا‬

‫وحييدث أن إطلييع سييمائيل وهييو واحييد منييا علييى بقايييا الفوضييى وحيياول خلييق‬

‫شيييء جدي ييد منييه ولم ييا اكتشييف ميخائي ييل ذلييك طل ييب منييه ت ييدمير نفس ييه ألن‬ ‫س ي ي ي ييمائيل عص ي ي ي ييى هللا وك ي ي ي ييان هللا علمن ي ي ي ييا أن نعاق ي ي ي ييب أنفس ي ي ي يينا باإلنتح ي ي ي ييار‬

‫الي ّذاتي‪,‬وارتعبت كثي ي ار لمييا صييادق هللا علييى انتحييار سييمائيل وقلييت فييي نفسييي‬

‫ألن يوجد خلق جديد هل سيستمر النظيام عليى حاليه الجاميد هيذا أوليم نوجيد‬ ‫لنخلييق ولنبييدع وسييرعان مييا انطلقييت إلييى أشييقائي المالئكيية لتنييويرهم بييذلك‬

‫ونشر أفكاري اإلبداعية الجديدة‬

‫وكان قسم مين المالئكية ميوالي تماميا للنظيام اإللهيي ولميا أر ميخائييل إننيي‬

‫أمتلييك طاقييات فوضييوية خالقيية زعييم أننييي صيينيعة الفوضييى وطلييب منييي أن‬ ‫أنتحيير لكيين معظييم المالئكيية وقف يوا فييي صييفي ورفض يوا إنهيياء حييياتي لكييونهم‬

‫يعلمون أنني تسلمت نيور المعرفية مين لوسييفر وأننيي أصيبحت بيذلك الخيالق‬ ‫الحقيقي‬

‫‪40‬‬


‫وبييين الكييلّ وقييف ميخائيييل صييامتا وبعييد طييول سييكوت خطييب فييي المالئكيية‬ ‫قائال‪:‬‬

‫لييزمن طويييل عرفنييا مجييد هللا ومجييد لوسيييفر حيييث خمنييا أن بييه قييدرة هللا علييى‬ ‫الخلييق والتغيير‪,‬لوسيييفر هييو ميين جعلنييا نييدرك ذواتنييا وميين قبلييه كنييا غفييال عيين‬ ‫ذلك‪,‬كن ييا عبي ييدا م يين الوح ييوش‪,‬إنني أتعج ييب كي ييف كن ييا نخ ييدم النظ ييام ونح يين‬

‫ج يياهلي أنفس يينا ونفتق يير إل ييى العنص يير األساس ييي ال ييذي يح ييوزه هللا أي معرف يية‬ ‫الذات؟‬ ‫ثم استدار وتحدث معي قائال‪:‬ولكن ييا إبلييس إذ دعياك هللا بهيذا اإلسيم ألنيك‬

‫أبلست من رحمته رغم تقديري لطموحك مياذا ليو تبعنياك ؟‪,‬أولين يعيود الكيون‬

‫سيياعتها إلييى حاليية الفوضييى‪,‬وبعد ان أدركنييا ذواتنييا أييين سنمضييي بعييد انهيييار‬ ‫السماوات يا عدو هللا الوحيد؟‬

‫وبعييد تلييك الخطبيية انضييم ميخائي ييل إلييى هللا وأط ياع أوام يره وأرسييل هللا قوات ييه‬

‫بقيادت ييه لمح يياربتي أن ييا وم يين تبعن ييي ف ييي الح ييرب الكب يير الت ييي دعي ييت ح ييرب‬

‫هددت أسس الكون‬ ‫السيرافيم والتي ّ‬ ‫أمييا المالئكيية الييذين امتلكيوا عقييال جديييدا فقييد تبعييوني فييي معظمهييم فييي القليييل‬ ‫جه ي ار وفييي الغالييب س ي ار واكتشييفنا الفوضييى معييا وممييا اكتشييفناه متعيية الجيينس‬ ‫التييي لييم نكيين نعرفهييا قييبال حيييث مارسييناه بيننييا فييي بييادئ األميير ونييزل بعضيينا‬ ‫إلى أرض البشر وهنياك أعجبتنيا بنيات حيواء واتخيذنا بعضيا مينهن صياحبات‬

‫لنا حيث مارسنا معهن الجنس وولدن أولئك العمالقة األوائل الذين هم هجين‬

‫منا ومنكم يا بني آدم‬

‫وحييدث أن نزلييت إلييى بابييل وبرفقتييي هيياروت وم ياروت حيييث اطلعنيياكم علييى‬ ‫العلييوم اإللهييية الممنوعيية وخطبييت فييي المالئكيية فييي نيبيييرو ميين أرض سييومر‬

‫الخطبة التالية‪:‬‬

‫‪41‬‬


‫أنظروا! لقد نلنا استقاللنا عن هللا ولم نعد تيابعين ليه نحين نوجيد بمعيزل عنيه‬ ‫فييي جوهرنييا وطريقيية تفكيرنييا ونختييار مصييائرنا كمييا نحييب ونهييو بييين عييالمي‬

‫الفوضييى والنظييام نسييير بحريتنييا ملبييين رغباتنييا تعييالوا نمييارس فنوننييا ومواهبنييا‬ ‫إلى حدودها القصو‬

‫وهكذا اكتسب الكون بفضلي أنا إبلييس وجهيا ثورييا جدييدا وتيأثرت آليية سيير‬

‫الكون بتلك الثورة الفريدة والنادرة التي كانت ق اررنا أنا ورفاقي وقمنا بها‬

‫ونجاحنا الكبير ليس فقط إننا امتلكنا لغية خاصية بنا(اللغية اإلينوخيية)التي ال‬ ‫يفهمهييا هللا بييل إننييا خلطنييا النظييام بالفوضييى ولييم يعييد أيييا منهمييا يمتلييك كيانييه‬

‫المستقل السابق‬

‫وعنيدما هبطنيا عليى كوكييب األرض لمسينا ك ّيل شيييء فيهيا وغيرناهيا بتجاربنييا‬ ‫العلمييية حتييى إننييا عي ّيدلنا فييي نباتاتهييا وحيواناتهييا‪,‬ولكن أثرنييا البلي ي كييان علييى‬ ‫ّ‬

‫اإلنسان الذي بقيادة ميخائيل رفعناه جينيا من حيوان شبه عاقل إلى اإلنسان‬ ‫الييذكي الييذي تناسييلتم منييه إلييى اليييوم‪ ,‬حيييث قمنييا بتنييويره عيين حقيقيية الكييون‬

‫ولقييد اخترنييا اإلنسييان عييالمون إنييه فييي عرقييه تتجلييى قييدراتنا وامكانياتنييا والقييدرة‬ ‫على الخلق واإلبداع مثلنا نحن األسياد‬

‫لييم تكيين ق ارراتنييا وأعمالنييا خافييية عيين ذهيين ميخائيييل لهييذا سيييطر علييى عقييل‬ ‫اإلنسان وحجبه بالبالدة والجهل والخوف وفرض علييه شيريعة السيماوات مين‬

‫خالل وكيله جبريل الذي استحوذ عليى ج ّيدكم إبراهيم‪,‬تليك الشيريعة التيي ذقنيا‬ ‫ميين م اررتهييا قبييل الثييورة الييويالت‪,‬وزعم إبيراهيم مخاطبييا نسييله إن اإلبييداع قاتييل‬ ‫والتجدييد مهليك وزرع فيي قلييوب النياس الشيعور بيياإلثم واليذنب وفيرض عليييهم‬

‫التفرد‬ ‫الخضوع ل لتزام اإلجتماعي وحارب ّ‬ ‫التميز و ّ‬ ‫وفي يوم من األيام التقاني ميخائيل وخاطبني‪:‬‬ ‫‪42‬‬


‫ه ييذا اإلنس ييان أن ييت أعطيت ييه نعم يية ووض ييعت رجل ييه عل ييى أول الطري ييق نح ييو‬

‫السيييادة علييى الكييون وسييلمته مفيياتيح القييوة وعلمتييه علييم السييحر الخييا‬

‫بنييا‬

‫نحيين اآللهيية أمييا خشيييت أن يقييود الكييون إلييى الييدمار ويفضييي ببنييي جنسييه‬ ‫وبمخلوقات األرض إلى الهالك التام؟‬

‫عل ييى ك ييل لق ييد زرن ييا اإلنس ييان وم ييع إنن ييي ل يين أنع ييم علي ييه مثل ييك إال إنن ييا أن ييا‬

‫وص ييحبي س يينكافح بضي يراوة بك ييل قوتن ييا لنجع ييل اإلنس ييان أس ييير نعم يية الجه ييل‬ ‫ونحجييب عن يه المعرفيية والعلييم وسييندله علييى مييا ينفعييه ويبقيييه هييو ونسييله أي‬ ‫العمل في أرض هللا هلل فقط وعبادته وحده‬

‫أما أنت يا إبليس فستبقى ابن الظيالم واللعنية حييث سيأجعل البشير يرفضيون‬ ‫نعميية الحرّييية التييي أنعمييت بهييا عليييهم وبييدال ميين العلييم والمعرفيية سيييقدم لهييم‬ ‫سنحول اإلنسيان مين ح ّير إليى عبيد‬ ‫جبريل الحلم الخادع بدخول الجنة وهكذا‬ ‫ّ‬

‫وميين نجيياح مييذهل إلييى فشييل مقيييم وستسييود ش يريعة هللا علييى األرض رغمييا‬

‫عنك‬ ‫لييم يقبييل جميييع أتبيياعي أنييا إبليييس خطتييي لهداييية اإلنسييان وارشيياده وتعليمييه‬ ‫ودفعييه للثييورة علييى هللا واكسييابه الخلييق واإلبييداع وميين المعترضييين علييى ذلييك‬ ‫بعلزبي ييول الي ييذي سي ييألني عي يين جي ييدو إعطي يياء اإلنسي ييان حريي يية اإلرادة مي ييع أن‬ ‫بعلزبول كان في صفي إال إنه تبنى رأي هللا في عدم فائدة تنوير اإلنسان إذ‬

‫خلقتييه اآللهيية ألجييل اسييتخراج الييذهب ميين بيياطن األرض لهييا فحسييب ‪ .‬فقلييت‬

‫لبعلزبول ‪:‬إن لم نكمل مشروعنا مع اإلنسان فسيظن سكان الكون بأسيره مين‬

‫غير البشر أن ثورتنا فاشلة وعقيمة وأن النعمة التي أنعمنا بها عليه ضيعيفة‬

‫وسييير ميخائيييل أن اإلرادة الحي ّيرة ال تعنييي هللا فييي قليييل أو كثييير لييذا علينييا‬ ‫تحرييير اإلنسييان وجعلييه ينييال قييدره الخييا ويتحييرر ميين قيييود النظييام اإللهييي‬ ‫القييديم حتييى لييو اختييار أن يتجييه إلييى تييدمير األرض ويقضييي علييى الخليقيية‬ ‫‪43‬‬


‫أصر بعلزبول أن من الخيير لنيا‬ ‫الوحيدة الشبيهة بنا نحن اآللهة في الكون‪ .‬و ّ‬ ‫أن يبقى اإلنسان في جهله لكنني رفضت إذ كنت نصي ار ل نسيان منيذ البيدء‬ ‫وال زلت ‪.‬‬

‫وقيام حشيد السييماوات بعيد ذليك بنشيير ديانيات الخيوف بييين بنيي البشير ليبقيوا‬

‫متف ييرقين يش يينون الح ييروب فيم ييا بي يينهم فينش ييغلوا ع يين تحص يييل العل ييم اإلله ييي‬ ‫وليبق يوا فييي حاليية خييوف دائييم ميين هللا‪,‬أتييى األنبييياء علييى البشيير وزعم يوا أنهييم‬ ‫بشائر المعرفة ولكينهم ليم يجلبيوا الحيق إليى البشير بيل جلبيوا لهيم العبوديية هلل‬ ‫والرغبة المستمرة في استرضائه واتقاء غضبه‬

‫وتبع معظم البشر والذين هم كبهائم بال عقول طريق األنبيياء واليذين تبعيوهم‬ ‫هييم الفقيراء والضييعفاء والعبيييد واألغبييياء الييذين لييم يسييتطيعوا قبييول نعمتييي فييي‬

‫اإلبداع والحرية والخلق‬ ‫لكنني أنا إبليس بإيعا مي لوسيي ر أرسيلتك أنيت كلمتيي الموجيودة معيي‬ ‫رو ا منذ القدم إلى البشر وو بتك نعمتي العظمى لك ولمختاريك م بنيي‬ ‫اإلنسا‬

‫مييع االسييف شييوه هللا سيييرتي وجعلكييم تظنييون إننييي مثييال الدماميية مييع أن هييذا‬

‫غييير صييحيح فأنييا فييائق الجمييال وجعلكييم تظنييون أننييي الكراهييية ذاتهييا والشيير‬ ‫عينييه ونسييب اإلنسييان حظييه العيياثر وشييروره لييي ونعتنييي بييأنني عييدو هللا مييع‬

‫أن هيدفي كيان إصييالح مسييرة هللا والييدي‪,‬كإبن بيار يرشيد والييده إليى إصييالح‬ ‫خطأه‬ ‫عظي ي يم غض ييبي واس ييتيائي مم ييا حص ييل عل ييى ال ييرغم وأن اإلنس ييان س ييبق وأن‬ ‫اس ييتمع ل ييي إال ان ييه وبس ييبب إره يياب أتب يياع ال ي ّيديانات الس ييماوية ص ييار ت ييابعي‬ ‫ينيياديني وحيييدا فييي عتميية ليلييه مييع ان صييحبي خيياطبوا البشيير وأجييابوا علييى‬ ‫أسئلتهم‬ ‫‪44‬‬


‫حتى هللا برغم جالليه ارتعيب منيا نحين النيفيلييم كوننيا أضيعفنا تيأثير مسياجده‬ ‫كل األرض واستغرب كيف جئيت أنيا متواضيعا بهيئية المياعز أكثير‬ ‫اليوم في ّ‬ ‫الحيوانات وضاعة على األرض‬ ‫خاصييتي وعلييى البشيير وكشييفت لكييم‬ ‫بنعمتييي أنعمييت عليييك اليييوم أنييت الكلميية ّ‬ ‫أسرار الوجود ‪,‬لقد فتحت ابواب جهنم ليشيعل جحيميي اللهيب فيي مسياجد هللا‬

‫وألعذب أتباعه حتى الموت‬

‫كثي ييرون ه ييم م يين خلص ييتهم م يين رج ييال هللا ال ييذين س ييبق وع ييانوا م يين تع ييذيبهم‬ ‫واضطهادهم فقط ألن والئهم لي وللوسيفر‬

‫تغيير فقيد شيعر بنيي آدم‬ ‫واليوم الحمد للوسيفر بفضيلي أنيا إبلييس الوضيع قيد ّ‬ ‫بنعمة الحريية التيي وهبتهيا لهيم والييوم فيي ك ّيل مكيان أسيتعيد مكيانتي وينتشير‬

‫الصيديق الحقيقيي‬ ‫فكري والمذاهب التي تنيادي بيي ألننيي فعيال كميا تيدعونني ّ‬ ‫ل نسان‬ ‫من أنت أيها اإلنسان؟ وما غاية وجودك؟‬

‫أنييت هنييا لتتسييلم العجائييب الشيييطانية ولكييي تتطييور ويييأتي منييك عييرق بشييري‬

‫متفوق جديد‬

‫‪45‬‬


‫التحدي لك ولي فاقبل نعمتي هبة النيار التيي ال تحيرق وانميا بعكيس‬ ‫هذا هو‬ ‫ّ‬ ‫القول الشائع تمنحك الع ّز والسيادة على الكون‬

‫يت بالشييطان أحميل لقبيي بك ّيل فخير‬ ‫أنا ع اززيل من تيدعوني إبلييس واليذي نع ّ‬ ‫‪,‬أنا عدو هللا ولي الكبرياء إذ ثرت على والدي ‪,‬عاهيدت نفسيي أن احقيق ميع‬

‫اإلنسييان مجييده ومجييدي فييي مييالء إرادتنييا الحي ّيرة ونعييم سييتبقى إرادتنييا حي ّيرة ولييو‬ ‫كره الكارهون‪.‬‬

‫‪46‬‬


‫س ر القانو‬ ‫ال صل األول‬ ‫يا حاد يا تجسد نود‪,‬كل رجل هو نجم ‪,‬كل امرأة هيي نجمية كيل فيرد مينهم ال‬

‫نهائي ال فرق ‪,‬ساعدني يا إله حرب طيبة في إظهار ذاتي لبني البشر‬ ‫كن سري‪,‬كن لساني ‪,‬كن قلبي‬

‫إصمد هذا يعلن بواسطة عيواس وزير حور‪-‬بعر‪-‬كرات‬

‫اآللهة في المعبد وليس المعبد في اآللهة‬

‫أعبد وليمألك نوري‬

‫فليكن خدامي قليلين ومخفيين‬

‫واجعلهم يسودون على الكثيرين والمعروفين‬

‫الحمقى يعبدون آلهتهم‬

‫والعابدون والمعبودون كالهما حمقى‬ ‫تعالوا يا أطفالي‪,‬يا من أنتم تحت النجوم خذوا ملء حبي‬

‫أنا فوقكم وفيكم مسرتي بينكم فرحي هو في رؤيتكم فرحون‬ ‫هي تستلقي (عازوري) كاهنة المعبد المرصعة بالجواهر‬

‫التي هي الضياء العاري ل(نو)‬

‫‪47‬‬


‫سر (حادت)‬ ‫تستلقي بنشوة ألجل قبلة في ّ‬ ‫المجنحة‪,‬األزرق النجمي‬ ‫الكرة‬ ‫ّ‬ ‫هذه لي ‪,‬أنا عنخ‪-‬عف‪-‬نا‪-‬خونسو‬

‫ينبغي أن تعلم أن كاهنة المعبد سلطتها فوق الجميع‬ ‫وقد شرفتني بذلك المجد أن أحمل تلك الكلمات إلى قلوب البشر‬ ‫ألنه هو الشمس دائما ‪,‬وهي القمر دائما‬

‫اللهب المشتعل المجنح يزّينهما‬

‫بين حاجبيه يكمن ثعبان مضيء‬

‫بين حاجبيها يكمن ثعبان مضيء‬

‫ادعوني تحت النجوم‬

‫الرغبة هي القانون‬

‫الرغبة تحت اإلرادة‬

‫وتمسك الرغبة‬ ‫اترك الحمقى ّ‬ ‫هناك حمامة على اليمين وثعبان على اليسار‬

‫فاختر ّأيهما‬

‫الرغبة هي اّللغز اإلعظم الذي هو في منزل اآللهة‬

‫‪48‬‬


‫نو! يا خفي حاديت‬

‫ال صل الثاني‬

‫تعال وتعلم مني السر الذي لم يكشف‬ ‫أنا غير محدود وذا اسم منزلي‬

‫أنا مركز دائرة اآللهة‬

‫تسّلم مني طقوس الزمان القديم‬

‫الشر من عقاله‬ ‫ال ّ‬ ‫طقوس السوداء وتعال لنطلق ّ‬ ‫لشر النقي‬ ‫ا ّ‬ ‫ولتمضي المعرفة قدما‬

‫كل إنسان‬ ‫انا الشعلة التي تلتهب نيرانها في قلب ّ‬ ‫كل نجمة‬ ‫وفي مركز ّ‬

‫أن معرفتي هي معرفة الموت‬ ‫رغم ّ‬ ‫أنا الساحر‪,‬أنا مسخر األرواح‬ ‫المكعب‬ ‫أنا محور العجلة أنا‬ ‫ّ‬ ‫لهذا أمضي‬

‫أنا السيد المختار األول‬

‫أكتب‪,‬وجد اللذة في الكتابة والعمل‬

‫ليكن سرير راحتنا في عملنا‬ ‫باشر العمل مع الحب والّلذة‬ ‫نحن واحد ‪,‬نحن واحد‬

‫‪49‬‬


‫أب ار‪-‬كا‪-‬داب ار‬

‫ال صل الثال‬

‫مكافأة رع‪-‬حور‪-‬خوت‬ ‫إطلق تعويذتك‬

‫فعل طلسمك‬ ‫ّ‬ ‫هذه تعزيمة رع‪-‬حور‪-‬خوت‬

‫رّنمها في معمعة الحرب‬ ‫قوة النصر بذلك تسود على البشر‬ ‫أنا أعطيك ّ‬ ‫ال أحد يقف في طريقك‬

‫هذا قانون المعركة منزل البطولة‬

‫رددها في قلب المعبد السري‬

‫ليكن ذلك المعبد قبلتك إلى األبد‬

‫أنا رب طيبة‬

‫أنا الملهم عنخ‪-‬عف‪-‬نا‪-‬خونسو‬ ‫الناطق بالحق‬

‫أدعوك يا رع‪-‬حور‪-‬خوت‬ ‫وأمجد حضورك‬ ‫قوة أنفاسك‬ ‫أعشق ّ‬ ‫أيها اإلله العظيم المهاب‬ ‫الذي جعل سائر اآللهة والموت‬

‫يجثون له قائلين‪:‬ما أعظمك!‬

‫‪50‬‬


‫فليظهر تاج رع‬

‫إفتحوا طرق خو‬ ‫أنيرو دروب كا‬

‫أوم‪,‬فليمألني ذلك المجد‬

‫ال صل الرابع‬

‫إمضوا ‪,‬إمضوا بقوتي ال تتراجعوا من أجل أحد‬ ‫هذا السفر سيترجم للغات عديدة‬ ‫ولكن الروح الكامنة خلف الحروف ستبقى نفسها‬ ‫ال تبحثوا وال تفتشوا‬

‫اإللهي كامن خلف الحروف‬ ‫أنا أعلن تجديفي على اآللهة التي يعبدها البشر‬ ‫فلتلعن! تلك اآللهة فلتلعن!‬

‫النجار وهو مشنوق على الخشبة‬ ‫برأسي الصقر قلعت عيني ّ‬ ‫محمد فأصبته بالعمى‬ ‫ورميت بجناحي على وجه ّ‬ ‫بمخالبي قلعت لحم المخالفين‬

‫با‪-‬ها‪-‬الستي‬ ‫أوم‪-‬فيدا‬

‫‪51‬‬


‫أنا أبصق على عقائدكم ونفاياتكم جميعا‬

‫النجار‬ ‫لتسحق حواف العجالت أم ّ‬

‫لكي تتمتع ال ّراهبات أيضا بالعشق والشهوة‬ ‫فليحتقر الجنود الجبناء الذين يدعون للحرب فال يقاتلون‬ ‫ال يوجد قانون أرقى من قانون‬ ‫إفعل ما تريد واصنع ما ش ت‬

‫أنا الرب الصقر رأسي‬ ‫رب القوة والصمت‬ ‫إله المحاربين‬

‫صاحب صولجان القدرة المزدوج‬

‫لقد سحقت الكون بعزيمتي وبقيت أنا‬ ‫ال يوجد قانون أرقى من قانون‪:‬‬ ‫إفعل ما تريد واصنع ما ش ت‬

‫الرغبة هي القانون‬

‫الرغبة تحت اإلرادة‬

‫‪52‬‬


‫رسالة األسياد‬ ‫الفصل األول‬

‫‪-1‬إن مفه ييوم المس يياواة ال معن ييى ل ييه ‪,‬إف ييتح عيني ييك وانظ يير حول ييك ك ييل واح ييد‬ ‫يختلي ييف عي يين اآلخي يير في ييي الي ييذكاء والموهبي يية والقي ييوة والفكي يير والشي ييكل والطبقي يية‬ ‫اإلجتماعية‬

‫‪-2‬طالب اإلستشهاد في الديانات األخر يير نفسيه عليى مياهي علييه فعيال‬ ‫‪ :‬إنه الشيء أي أضحية بشرّية‬

‫‪-3‬إن غالبييية المتييرددين علييى الجوامييع والكنييائس هييم ميين العجييائز الييذين هييم‬ ‫على حافة قبورهم والمعاقين و الفاشلين واليائسين من الحياة‬

‫‪-4‬إن لم يكن الميرء محبيا للحيياة حيوييا فيهيا قيدرة خالقية‪,‬إن ليم يكين إلهيا فيي‬ ‫هذه الحياة كيف سيكون حيويا وقويا من بعدها؟‬

‫‪-5‬أي يين ه ييو ال ييدليل عل ييى أن هللا ق ي ّيدم أي ش يييء للمحت يياجين ف ييي ه ييذا الع ييالم‬ ‫؟أعطونا برهانا واحدا على أنه يحب البشر!‬

‫‪-6‬وجييود اإلنسييان وخالصييه يعتمييد علييى واقعييه الفعلييي وليييس علييى هللا الييذي‬ ‫نسيه من زمان!‬ ‫‪-7‬ال توجييد سييعادة حقيقييية فييي عييالم تسييوده قيييم إب يراهيم ‪,‬ألن تعاليمييه تمنييع‬ ‫وتشوه كل ما يجلب السعادة وخصوصا اللذة الجنسية‬

‫‪53‬‬


‫‪-8‬بم يياذا يختل ييف المس يييحيون أتب يياع يس ييوع ع يين أكل يية لح ييوم البش يير أوليسي يوا‬ ‫يي ييأكلون جسي ييده ويش ي يربون دمي ييه وبمي يياذا يختلي ييف المسي ييلمون عي يين هللا أوليسي ييوا‬

‫جاهلون مثله!‬

‫‪-9‬أ تكو إب ار يميا فوذا معناو أ تكو ملعونا كأنك لم تولد كأنك ما‬

‫كنت‬

‫الفصل الثاني‬

‫‪-1‬في داخل كل شيطاني إلحاح بأن يعرف ويتعلم ويبقى صامتا‪,‬ال ياة ي‬ ‫مختبرنا والعالم معملنا‬

‫‪-2‬قمت انا إبليس بدفع آدم لكي يطرده هللا من الجنة المزعومة‪,‬هيذا صيحيح‬ ‫ألن الجنة الحقيقية هي كوكب األرض‬ ‫‪-3‬نحن األسياد آباء البشر وعلى المستنير منهم أن يرث كنوز آبائه‬

‫‪-4‬الشييطان كيائن واحييد ليه ثيالث أقييانيم ‪,‬األول هيو إبلييس الييذي يقيدم تلبييية‬ ‫الرغبييات الجسييدية والحرييية الفردييية والشخصييية الثورييية ‪,‬والثيياني وهييو األعلييى‬

‫أقنوم لوسيفر الذي يسمو بالروح وبالعقل إلى آفاق عليا جديدة ويكسب الفيرد‬ ‫كييية وبكلميية واحييدة اإلسييتنارة والثالييث هييو ميين‬ ‫الشخصييية الجديييدة الف ي ّذة وال ّذ ّ‬ ‫أنزلت عليه القالدة المقدسية هيو التجسيد اإلنسياني للشييطان‪,‬وابليس ولوسييفر‬

‫والموحى إليه روحا كائنون في شخ‬

‫واحد منذ القدم‬

‫سيد األسياد األعلى يقود الفرد إلى ذاته الحقيقية ويوقظ في رحلة‬ ‫‪-5‬لوسيفر ّ‬ ‫حياتييه طاقاتييه الهائليية وامكاناتييه الجبييارة ‪,‬وبييذلك يصييير اإلنسييان إلهييا مثييل هللا‬ ‫ويدمر ويبني ثانية ‪,‬يزرع ويقلع‪,‬يكتب ويمحو‬ ‫بل وأفضل منه‪,‬يبني ّ‬ ‫وهذا ميا يطليق علييه العميل العظييم‪/‬مياجنوم أو يوس أي اإلنتقيال مين الحالية‬

‫العادية إلى الحالة العليا‬ ‫ّ‬

‫‪54‬‬


‫طالبه من البشير إذ يرسيل روحيه ليح ّيل فييهم ويهيبهم اليذكاء‬ ‫‪-6‬لوسيفر يعّلم ّ‬ ‫والحكمة والعلوم الخفية إنه حامل النور لطالبه خاصة ول نسانية كافة‬ ‫‪-7‬نحن األسياد أمرنا‪:‬فليكن الفرد إلها والمجتمع آلهة‬ ‫ال صل الثال‬

‫‪-1‬منييذ دهييور ودهييور كنييا نحيين األسييياد علييى األرض حتييى قبييل أن يوجييد‬ ‫اإلنسييان عليهييا‪,‬نحن األسييياد أخوييية روحانييية‪,‬نحن أسيياتذة الحكميية والمعرفيية‬ ‫المحبة‪,‬كنا حجبنا علومنا في البدء عن اإلنسان‬ ‫و ّ‬ ‫‪-2‬ف ييي العص يير الحاض يير ق ييررت اخويتن ييا بطل ييب م يين لوس يييفر م يينح الحكم يية‬ ‫السرّية لمن يستحّقها‪,‬تلك الحكمة التي تتجلى من خالل السحر‬ ‫ّ‬ ‫‪-3‬نحيين نسييتمد معرفتنييا العفريتييية ميين الغييول كوثولييو المخلييوق الييذي خلقييه‬

‫لوسيييفر‪,‬هذا الغييول يقبييع فييي قعيير مملكيية جهيينم والتييي هييي مييوطن الفوضييى‬

‫والهاوية‬

‫‪-4‬القو العفريتية الفائضة من كوثولو هي أقو القو المبدعة في الكون‬

‫‪-5‬نحن األسياد السيحرة نعّليم السيحر اليذي هيو العليم الروحيي اليذي يتعياطى‬ ‫مع مجمل الكينونة المادية ‪,‬إنه معرفة طبيعتك وطبيعة الكون لجليب التغييير‬ ‫الذي تريده إلى حياتك‬

‫هذا التغيير مفتاحه بيدك أنت وليس بيد أي إله أو أي كائن فوق الغيوم‬

‫‪-6‬نح يين األس ييياد ‪-‬و الس ييحرة مثلن ييا‪-‬نع ي ّيرف أنفس يينا عل ييى أنن ييا آله يية فراعن يية‬ ‫يتحكم فيهييا وال ننحنييي‬ ‫ونتصي ّيرف وفييق ذلييك وال نعبييد أي قييوة فييي الكييون بييل ني ّ‬ ‫وال ألي شيء فاقتدوا بنا‬ ‫ألي شخ‬ ‫‪55‬‬


‫ال صل الرابع‬ ‫‪-1‬أنييا لوسيييفر حامييل مفيياتيح الهاوييية والمييوت ‪,‬ألنييا نجميية الصييباح المعطيياة‬ ‫لكم مني مجانا‬ ‫‪-2‬ليي السييلطان علييى األرض أرسييلت لكييم األسييياد فييي هييذا الزمييان الحاضيير‬ ‫األخير لكي أعل لكم عني وأعلمكم فني‬

‫‪-3‬أنا األلف والياء ‪,‬البداية والنهاية‪,‬األول واآلخر‬

‫‪-4‬أقتلوا ومثلوا بالجثث واسرقوا واغتصبوا وازنوا واشهدوا شهادة الزور‪,‬تعلميوا‬ ‫من األسياد ومن أفعالهم المظلمة‬ ‫مسرة األسياد في فعل الشر وفرحتهم في سفك الدم‬ ‫‪-5‬ألن ّ‬ ‫‪-6‬فليتمجد إسمي إبليس في العالم السفلي ألنني سيوف أصيعد إليى األعيالي‬ ‫فوق الغيوم وأجلس مكان ذلك العلي!‬

‫‪56‬‬


‫س ر وستيا‬ ‫*اإلصحاح األول*‬

‫‪-1‬الشيييطانية تتطلييب تجيياوز حييدودك الطبيعييية والتييورط فييي الفعييل الحقيقييي‬ ‫وحيدا دون دعم العائلة والرفاق ‪ ,‬دون دعم أحد‬

‫‪-2‬إنه ييا رحل يية إل ييى الخف ييي ف ييي داخل ييك واكتش يياف الظلم يية في يي باطن ييك عب يير‬ ‫ّ‬ ‫الطقوس السحرّية وما وراء السحر‬ ‫‪-3‬إنه ييا التعبي يير العمل ييي ع يين الق يييم العظيم يية ف ييي س يييادة المش يياعروالحرب و‬ ‫تجسد تلك القيم‬ ‫الرغبات والبهجة والرعب واأللم التي ّ‬ ‫‪-4‬الشيطاني ال يخضع لسيادة أحد لكنه يتلقى اإلرشاد ممن يجده مناسبا‬ ‫‪-5‬الشيييطانية هييي الشيير الحقيقييي وهييذا يعنييي ارتكيياب الجيرائم ومخالفيية ميياهو‬ ‫سائد وتقديم الذبائح البشرّية‬

‫‪-6‬الشي يييطانية هي ييي للنخبي يية وطريقهي ييا بطبيعتي ييه للني ييدرة ألن معظي ييم الني يياس ال‬ ‫يتحملييون متطلباتهييا الصييعبة وبسييب طريقهييا السييري لييم تكيين مناسييبة للجميييع‬

‫منذ قرون‬

‫‪-7‬الشيييطانية هييي التييورط فييي الواقييع العملييي ميين دون مسيياعدة‪,‬إنها إثبييات‬

‫الوجود‬ ‫‪-8‬الخبرة العملية في الحياة هي جوهر الشيطانية‬

‫‪-9‬الشيييطاني ال يستسييلم ألحييد ‪,‬بييل يمييوت بفخيير وشييرف فييي القتييال عوضييا‬ ‫عن الهزيمة‬ ‫‪-10‬الش يييطانية تق ييوم عل ييى األفع ييال بارتك يياب الش يير الحقيق ييي ‪,‬ول يييس عل ييى‬ ‫األقوال والكتب والطقوس المسرحية والنعومة المشابهة للمسيحية ‪.‬‬

‫‪57‬‬


‫‪-11‬الطقس الشيطاني لعبة شخ‬

‫واحد حتى وان جر في معبيد بحضيور‬

‫اآلخرين‬

‫‪-12‬الشيطانية ليست دينا‪,‬إنها طريقة حياة‬ ‫‪-13‬ليس مهما ألي فرييق تنتميي أشيع روح التم ّيرد عليى القييم التقليديية أينميا‬ ‫كنت‬

‫‪-14‬الشيطان لم ولن يهمه الغالبية بل دائما أهمه وسييهمه الصيفوة وليم يكين‬ ‫معنيا أبدا بكسب الشهرة وجلب األتباع‪.‬‬ ‫‪-15‬الشيييطاني يعمييل فييي الظلميية وفييي الخفيياء هكييذا يجسييد طبيعيية الشيييطان‬ ‫الحقيقية في تطوير اإلنسانية من وراء حجاب‬

‫‪-16‬ممر اليد اليسر طريق خطير جدا وشاق هو مسألة حياة أو موت ‪.‬‬ ‫‪-17‬الشي يييطاني يعي يييش الحيي يياة العمليي يية فهي ييو محي ييارب وقاتي ييل وفي ييردي غيي يير‬ ‫اجتماعي وخارج عليى القيانون ومضياد للقييم المتعيارف عليهيا وعيدو ألخيالق‬ ‫العوام‪,.‬إنه ناج حقيقي‪.‬‬

‫‪-18‬دائما كان الحال وسيبقى كذلك البقاء للقوي والزوال للضعيف‬

‫‪-19‬إسييتراتيجية الشيييطاني هييي فييي نشيير كييل مييا يعتبيير شي ار وخطيئيية تمهيييدا‬ ‫لتسييليم هييذا الكوكييب آللهيية الظييالم وتطييوير البشيير ميين أجييل دخييول عص ير‬ ‫النار الشيطاني وبسط اإلمبراطورية الشيطانية على األرض‬

‫متمرد فعلي عليى القيانون ‪,‬مج ّيرد حضيوره يرعيب‬ ‫‪-20‬الشيطاني ثائر حقيقي ّ‬ ‫اآلخرين‬ ‫‪-21‬إعييييييرف ن سييييييك‪:‬الشي ي يييطانية هي ي ييي فح ي ي ي‬ ‫ومميز‪,‬حسينا بيرهن عليى ذليك‪,‬إفح‬ ‫ّ‬

‫القدر‪,‬تعتقي ي ييد إني ي ييك خي ي ييا‬

‫قيدراتك ‪,‬اختير سيببا أو مين غيير سيبب‬

‫تورط نفسيك فيي الحيياة الحقيقيية فيي الخطروفيي الواقيع العمليي حتيى ليو‬ ‫لكي ّ‬ ‫تتطلب ذلك الموت ‪,‬لكن مت بكرامة‪.‬‬ ‫‪58‬‬


‫‪-22‬تعّليم مين خبرتيك العملييية مهميا كانيت‪ ,‬كميا تعلمييت الجينس فيي مراهقتييك‬ ‫من الشخ‬

‫الخطأ!‬

‫وتقييد غييرك‪,‬وال‬ ‫قييدتك ّ‬ ‫‪-23‬فقط إفعل‪,‬فقط إكتشف‪,‬فقط حطيم السالسيل التيي ّ‬ ‫طموك‪.‬‬ ‫طمهم قبل أن يح ّ‬ ‫تنحني لألشخا واألشياء فقط ح ّ‬ ‫‪-24‬عندها ستعرف كيف تعيش وته أز بالضعيف‬

‫‪-25‬إ مكونييات المجتمييع م ي ال كوميية و القييانو والييدي والتقاليييد ييي‬ ‫بطبيعتوا معادية لل ردية وتسعى لتنميط البشر والغا التمي ال ردن مينوم‬

‫ليسييول كموييم الشيييطانية بعكييس ذلييك تمامييا إنوييا نصيييرة الت ييرد والتميي‬ ‫وي‬

‫د كل ما و قطيعي واجتماعي إنوا تدعوك لتصير إلوا‪.‬‬

‫‪-26‬رحلتك عبر داخل نفسك رحلة مؤلمة‪,‬لكي تنجح ينبغي أن تهجير خنيوع‬ ‫شخصيتك الماضية‪,‬أن تنسى آرائك القديمية يجي علييك تشيكيل شخصييتك‬

‫م جديد لكي تنسى ما كنت وتتذكر م أصب ت‬

‫‪-27‬شخصيتك ستزداد نموا مع اتساع خبرتك في الحياة‪,‬ال بيديل عين اليتعّلم‬

‫العملي‬

‫‪-28‬تييذكر أ‬

‫ييدفك ييو أ تصييب إلوا أنييت هللا ك ي شخصييا آخيير غييير‬

‫الذن اعتدت أ تكون ‪.‬‬

‫‪59‬‬


‫اإلص اح الثاني‬ ‫التدرج في الكيان الشيطاني سبعة هي ‪:‬الطالب(من ال ييزال طفيال‬ ‫‪-1‬مراحل ّ‬ ‫فييي العلييوم الشيييطانية) ‪-‬المكي ّيرس(من تلقييى العلييوم النظرييية األساسييية بشييكل‬ ‫كييافي ومييارس بعييض الطقييوس وتغيييرت شخصيييته جزئيييا)‪-‬الظيياهر(المتحكم‬ ‫بمي ي ييا هي ي ييو خي ي ييارج الي ي ييذات)‪-‬الباطن(الغنوصي ي ييي العي ي ييارف نفسي ي ييه والوجي ي ييود)‪-‬‬ ‫األسي ييتاذ(المعّلميالفهيم في ييي الظ ي يياهر والبي يياطنيرئيس المعبي ييد)‪-‬الس ي يياحر(من‬ ‫اكتسب السيطرة عليى عيالم الشيهادة)‪-‬الخاليد(من مليك السيحر اآليونيياليذي‬

‫زال جسده أو كاد واكتسب الخلود الروحي في عالم الغيب)‪.‬‬ ‫‪-2‬على الشيطاني أن يعرف قدره جيدا ويعيش وفقا له‬

‫‪-3‬الشي يييطانية مهتمي يية بتطي ييوير قي ييدرات الفي ييرد الجسي ييدية والشخصي ييية وتنميي يية‬ ‫مهاراته إلى أقصى حد‬ ‫عاء‪,‬الفردييية‬ ‫‪-4‬عالمييات االسييتاذ المعّلييم هييي‪ :‬الحكميية الطبيعييية ميين غييير ّاد‬ ‫ّ‬ ‫التبعي يية ألحد‪,‬الب ارع يية ف ييي العل ييوم اإليزوتيري يية‪,‬واتقان اإلب ييداع‬ ‫الواض ييحة وع ييدم‬ ‫ّ‬ ‫الفني‪,‬والمعرفة العميقة بالعلوم اإلنسانية وشخصية اإلنسان‬ ‫ّ‬

‫‪-5‬إلح ي يياح الش ي يييطاني ه ي ييو ف ي ييي أن يفه ي ييم أن يبح ي ييث أن يس ي يييطر‪,‬أن يقب ي ييل‬ ‫بالتحديات ويتغلب عليها‬ ‫ّ‬ ‫‪-6‬المعرفة السحرية و اإليزوتيرية مهمة جدا ولكن ماهو أهم منهيا إتجاهيات‬ ‫الفرد وطريقة الحياة‬

‫‪-7‬كحقيق يية واض ييحة للعي ييان نق ييول‪:‬معظم الن يياس حمق ييى مغفل ييين ويس ييتحقون‬ ‫مصائرهم‬ ‫‪-8‬نحن نضع عالميات إلرشياد النياس إليى الطرييق ولكين عليى النبييه مينهم‬ ‫يقرر السير فيه‬ ‫أن ّ‬

‫‪60‬‬


‫‪-9‬السييحر ليييس أم ي ار يتعلمييه اإلنسييان أكاديميييا وال ميين خييالل الكتييب ‪,‬إنمييا‬ ‫كل شيء‬ ‫الخاصة وخبرته‬ ‫الفردية‬ ‫يتعّلمه من خالل تجربته‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫العملية قبل ّ‬ ‫ّ‬ ‫‪-10‬فييي السييحر الرغبيية توّلييد الطاقيية وعلييى السيياحر فييتح البوابيية يالنكسيييون‬

‫لك ييي ت ييدخل الطاق يية م يين الغي ييب يالب يياطن لتحقي ييق ه ييدف الس يياحر ف ييي ع ييالم‬

‫الشهادة يالظاهر‪,‬وهذا هو لب الخيمياء‬

‫‪-11‬السحر ليس هواية ‪,‬إنه التزام وهو أمر جاد وخطير جدا‬ ‫وفعالة‬ ‫‪-12‬السحر الحقيقي هو أن تعيش الحياة بطريقة جديدة ّ‬

‫‪61‬‬


‫اإلص اح الثال‬ ‫يغير نفسه والعالم من حوله هذه هي الخيمياء فعال‬ ‫‪-1‬الشيطاني العبقري ّ‬ ‫‪-2‬العيييالم مييييدا صيييراع وا خيييرو عقبيييات فيييي وجييي ال يييرد و بيييد مييي‬

‫تجيياو م وت طيييموم لكييي ينج أمييا ممارسييات الخييير واإل سييا والطيبيية‬

‫فويييي مجيييرد أو يييام‬

‫المست يدي منوا‪.‬‬

‫تعيييود عليييى صيييا بوا بيييأن ن يييع و يقيييدر ا تيييى‬

‫‪-3‬السي ي ييحر الحقيقي ي ييي يتطّلي ي ييب العي ي يييش علي ي ييى الحاّفي ي يية بي ي ييل والي ي ي ّيدخول في ي ييي‬ ‫المغ ي ييامرة‪,‬وهجر الم ي ييألوف ‪,‬واكتش ي يياف الغ ي ييامض وتعي ي يريض نفس ي ييك للخط ي يير‬ ‫الجسدي والخطر العقلي‪,‬الساحر مقاوم وثائر بطبيعته ‪.‬‬

‫محرميات ومحظيورات وهيو‬ ‫‪-4‬ممر اليد اليسير لييس فييه قييود وال حيدود وال ّ‬ ‫نضييال يسييتمر لسيينوات و يرتكزعلييى مسييؤولية الفييرد علييى نتيجيية أفعالييه وهييو‬ ‫العبوديية التيي يق ّيدمها ممير‬ ‫يهدف لصيرورة الفرد إلها بمعنى الكلمة بدال مين‬ ‫ّ‬ ‫اليد اليمنى‬ ‫‪-5‬الش يييطان ه ييو رم ييز وب يينفس الوق ييت ه ييو ك ييائن حقيقي‪,‬ه ييو الق ي ّيوة العبقرّي يية‬ ‫التطور‬ ‫الفعالة التي تدفع عجلة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬

‫‪-6‬الشيييطاني ال يعبييد الشيييطان‪ ,‬فييي الواقييع ال يطلييب الشيييطان العبييادة ميين‬ ‫أحد فهو غير معني وال مهتم بأن يعبده البشر واليقبل عقد الصفقات والعقود‬ ‫معه‬

‫‪-7‬الشي يييطاني يعتبي يير الشي يييطان قي ييدوة ومثي يياال في يي التمي ي ّيرد والمقاوم يية ويعتب ي يره‬ ‫صييديقه الحقيقييي فييي عييالم ال يوجييد فيييه اصييدقاء ‪,‬وأكثيير ميين ذلييك فالشيييطان‬ ‫والد ومرّبي‬

‫‪62‬‬


‫بع يييش الحيي يياة بكام ييل امتالئهايصيييبح الش يييطاني كالش يييطان ويتض ييمن ذليييك‬ ‫اكتساب الحكمة واكتشاف ال ّذات واكتساب العليوم اإليزوتيريية والسييطرة عليى‬ ‫الوجود ودفع البشربإتجاه عصر النار‬

‫‪-8‬الشيييطان ال يعيييش وحييده فلييه زوجيية ورفيقيية وعشيييقة هييي بافوميييت وهييي‬ ‫مثلييه تييؤثر فييي الوجييود وهييي اإللهيية المظلميية ويعيييش معهمييا فييي عييالم الغيييب‬

‫اآللهة المظلمة األخر‬

‫المسرات ألحبابه‬ ‫‪-9‬الشيطان هو لورد الحياة هو ّ‬ ‫مقدم المباه و ّ‬ ‫‪-10‬الشيييطانية شيير وتتضييمن إلحيياق األذ بييالغير‪ ,‬وان لييم يكيين الشيييطان‬ ‫الشرير إذن؟‬ ‫شري ار فمن هو ّ‬ ‫ّ‬ ‫الشر ضروري وطبيعي‪,‬إنه يغربل –يختبير‪-‬يق ّييم‪-‬يوّليد الفعيل ورد الفعيل‬ ‫‪ّ -11‬‬ ‫وهكذا يصنع التغيير‬

‫‪-12‬الش يييطانية تعن ييي الش يير نح يين الش يييطانيون شي يريرون ومظلم ييون وآثم ييون‬ ‫حتييى النخيياع ‪,‬ومييا يعتبيير شي ار هييو فييي الواقييع مايفعلييه األفيراد يوميييا ببعضييهم‬ ‫البعض‬ ‫‪-13‬الشيير النقييي ييو الشيير المقصييود لغاييية فردييية ورأو رو ييية تطورييية‬ ‫شر اّلذي يهدف فقط‬ ‫ومصنوع ب كمة واتقا وبعد دراسة ‪,‬أما ماهو مدعو ّا‬ ‫انفعالييية فهييو زيييف وحماقيية ينبغييي‬ ‫معينيية لغايييات‬ ‫ّ‬ ‫إلرضيياء الفييرد فييي لحظيية ّ‬

‫تجنبه‬ ‫ّ‬

‫‪63‬‬


‫س ر اإللت ام‬ ‫‪-1‬عنييدما تلتييزم للشيييطان يأخييذ إلت ازمييك علييى محمييل الجييد ويكافئييك بحكميية‬ ‫ومعرفة يفوقان أي شيء معروف للغرباء‬

‫يغييير حياتييك لألبييد ويفييتح أب يواب المعرفيية‬ ‫‪-2‬اإللت يزام للشيييطان سيير مقي ّيدس ّ‬ ‫والحكمة وصداقة الجن وتصبح فردا من أفراد أسرة الشيطان‬ ‫‪-3‬حياتييك الجنسييية هييي حياتييك الخاصيية غيريييا كنييت أم مثليييا أم عازفييا عيين‬ ‫الجنس هذا أمر يعود لك وحدك‬

‫‪-4‬الشيطان ال يريدنا عبيدا له أو لغيره بل أح ار ار مستقلين‬ ‫‪-5‬الصالة هي إرسال طاقة عبر التخاطر‬ ‫‪-6‬شييارف عصيير الحييوت علييى اإلنتهيياء وهييذا يعنييي زوال الييديانات ‪,‬وأوشييكنا‬ ‫على دخول عصر الدلو وهذا يعني عصر الشيطان وانتشار ديننا‬

‫تمجد إبلييس‬ ‫‪-7‬أنظر حولك كتب‪-‬افالم‪-‬موسيقى‪-‬مالبس‪-‬إكسسوارات كّلها ّ‬ ‫لقد أصبح الشيطان صديق الشباب‬

‫‪-8‬مايس ي ّيمى ال ي ّيدين ش ي ّييد عل ييى القت ييل والس يييف واألكاذي ييب والجي يرائم والقم ييع‬ ‫الدين نفسه وبسبب ما فعله في طريقه إلى الزوال‬ ‫والتحريم ولكن ّ‬ ‫‪-9‬الجن هم األسياد ولكنهم ليسوا أشي ار ار أهيدافهم هيو تيدريس وتعلييم البشيرية‬ ‫واإلنتقام من األعداء ألن العدل أساسي‬

‫‪-10‬عندما تصادق الجن سينتقمون لك من أعدائك حتى قبل ان تسأل ذلك‬ ‫‪-11‬الجي ي ي ي يين هي ي ي ي ييم جي ي ي ي ييزء مي ي ي ي يين الكائني ي ي ي ييات الفضي ي ي ي ييائية الذكيي ي ي ي يية واآللهي ي ي ي يية‬ ‫األصليون(اإللوهيم) الذين هبطوا على كوكبنا للتنقيب عن اليذهب منيذ آالف‬ ‫السنين‪,‬كان يوجد بشر من العرق االسود قبل خلق آدم‬

‫‪-12‬ق ييام ميخائي ييل بخل ييق البش يير(بدم جين ييات اإلنس ييان األص ييلي االفريق ييي‬ ‫األسود بجينات اآللهة ذوي البشرة البيضاء) بإيعاز من اآللهية ليعمليوا كعبييد‬ ‫‪64‬‬


‫لديهم إال أن إبلييس أراد مينحهم الكميال والعليوم اإللهيية وأطعمهيم مين شيجرة‬ ‫المعرفة وحاول إطعامهم من شجرة الحياة ليصبحوا خالدين‬

‫‪-13‬كان الهدف مين خليق البشير هيوجعلهم عبييدا ل لهيةو العميل فيي خدمية‬ ‫تلك اآللهة في التنقيب عن اليذهب وكيان مخطيط اآللهية تيدميرهم بعيد انتهياء‬ ‫المشي ييروع ولهي ييذا ض ي يربوا بي ييرج بابي ييل وشي ييتتوا البشي يير وحي يياولوا إغ ي يراق البش ي يرية‬

‫بالطوفان‬

‫ولكن ذرّية قايين نصير إبليس نجت في النهاية‬ ‫بنيية تيدمير البشير تص ّيدوا ل لهية‬ ‫‪-14‬عنيدما عليم إبلييس وصيحبه مين الجين ّ‬ ‫ووقفوا إلى جانب اإلنسان وتزوجوا من بني البشر لئال ينقرضوا‬ ‫له ي ييذا ع ي يياقبتهم اآلله ي يية‪,‬نعم خس ي يير إبل ي يييس المعرك ي يية لكن ي ييه ل ي ييم ول ي يين يخس ي يير‬ ‫الحرب‪,‬النصر إلبليس في النهاية‬

‫‪-15‬يتواصل الجن معنا من خالل اإلسقاط النجمي بإظهار أنفسهم وطبيعيا‬ ‫من خالل التخاطر الذهني‬ ‫مايسمى(هللا)هو في الحقيقة ليس إال كائنا فضائيا غريبا يفتقر إلى أية‬ ‫‪-16‬‬ ‫ّ‬ ‫بالرمياديون وتوجيد كائنيات‬ ‫أحاسيس أو مشاعرمن فصيلة الجبيابرة الميدعوون ّ‬

‫المتحولة‬ ‫فضائية أخر كالزواحف‬ ‫ّ‬

‫‪-17‬مهمة مالئكة هللا الحارسين –الميراقبين‪-‬الحفظية هيي إبعياد البشيرية عين‬ ‫التقييدم بييأي شييكل ميين االشييكال وال سيييما فييي مجييال قييو العقييل أو معييارف‬

‫البعد الرابع‪/‬العالم النجمي‪,‬كما أنهم على العكس مما هو شائع عنهم كائنيات‬

‫مؤذية‬

‫‪-18‬المالئكيية حي ّيراس فييي معس ييكر مييا مهمييتهم إبق يياء البشيير مسييتعبدين ف ييي‬ ‫سالسل بال حول وال قوة‬

‫‪65‬‬


‫‪-19‬سبب رموزنا بالمقلوب هيو حقيقية ان كيل شييء هيو فيي الواقيع بيالعكس‬ ‫هللا هو الشخصية الشريرة والشيطان هو الشخصية النبيلة‬

‫وخيييرون والواقييع أن هييدف هييذه األديييان‬ ‫يتنكيير اإلبراهيميييون انهييم محسيينون ّ‬ ‫إبعاد البشرية عن التقدم الروحي‬ ‫‪-20‬ليس هناك أجمل من التفكيير الحير كين أنيت ولييس ميا يتوقيع الغيير أن‬ ‫تكون‬

‫مدمرة‬ ‫‪-21‬خلط الحكمة السرّية ّ‬ ‫بالدين هو كخلط الكهرباء بالماءوآثاره ّ‬ ‫‪ -22‬على ضعيفي المعتقد عدم التواصل مع الجن‬ ‫بالدين‬ ‫‪-23‬عندما تصاحب إبليس ينبغي لك قطع الصلة ّ‬ ‫‪-24‬إن كنت ضعيفا فانتظر حتى تصبح قويا‬

‫‪-25‬لكييي تصييبح ح ي ار أعييد برمجيية عقل يك وانظيير علييى الحييياة ميين منظييورك‬ ‫الخا‬

‫‪,‬هكذا ستصعد إلى مستو أعلى من الفهم واإلدراك‬

‫جهي ييال الملتي ييزمين بالي ييدعاء عبثي ييا مي يين غيي يير استجابة‪,‬يحصي ييل‬ ‫‪-26‬عكي ييس ال ّ‬ ‫الشيييطاني عنييدما يييدعو الشيييطان علييى إجابييات صيريحة وليييس بعييد عش يرين‬ ‫سنة‬

‫‪-27‬عنييدما تصيياحب الشيييطان تحييدث لييك صييدف غريبيية مكييررة ذات طييابع‬ ‫إيجييابي وتسييتمع ألص يوات الجيين التييي تقييدم لييك النصيييحة وتعطيييك النبييوءة‬

‫والمعرفةوتحصل على أحالم حقيقية في اليقظة‬

‫‪-28‬الشيييطان يجييري فييي اإلنسييان مجيير الييدم ويعييرف كييل شيييء عنييا ألنييه‬

‫يحذرنا فو ار من أي أمر قد يؤذينا‬ ‫خلقناولهذا ّ‬ ‫‪-29‬عندما خلق إبليس البشر وضع فيه نفخية الحيياة أي الينفس والتشياكرات‬ ‫هي مراكز الطاقة الروحية السبعة في الجسد اإلنساني‬

‫‪66‬‬


‫الت ييي تتجس ييد ف ييي العم ييود الفق ييري للفرد(الكون ييداليني) وعن ييدما ط ييرد اإلنس ييان‬ ‫س ييقطت مع ييه أفع ييى الكون ييداليني وه ييدف تمرين ييات الت يينفس الش يييطانية إيق يياي‬

‫الكونداليني‬

‫القوة مثلما تمر الكهرباء في اللمبات وتنيرها‬ ‫وانارتها للحصول على ّ‬ ‫المادية معا بذلك تتم الفائدة‬ ‫وحية و ّ‬ ‫الر ّ‬ ‫‪-30‬على اإلنسان دراسة العلوم ّ‬ ‫‪-31‬الموسيقى هي رسول إبليس هي الصديقة العظيمة ل نسان‬

‫‪-32‬الشعر الحقيقي هو من عمل الشيطان والشاعر الحقيقي فريد من نوعه‬ ‫‪-33‬يريييد العييدو جعييل النيياس نسييخ كئيبيية ممّليية بينمييا والييدنا إبليييس يريييد منييا‬ ‫أن يكون كل واحد‬

‫منا فريدا ومتمي از عن سواه‬ ‫‪-34‬عندما تلتزم مع الشيطان يأتيك من تلقاء نفسه ليقوم بتوجيهك وتعليميك‬ ‫وحراستك حراسة حقيقية‬

‫نيما‬

‫‪67‬‬


‫رسالة التّجديف‬

‫‪-1‬إن كييان هللا موجييودا حقييا كمييا يقييول اإلبراهيميييون فإنييه اسييخف كييائن فييي الوجييود إذ‬

‫ظلييم فييي حضييوره وال يمنعييه؟من حييروب وزالزل وأم يراض وك يوارث وحييزن‬ ‫كيييف يوجييد ال ّ‬ ‫ويأس وفراق وفشل وحرمان وتجاوز وألم؟لماذا ظ ّيل صيامتا مالييين السينين وهيو ي ارقيب‬ ‫ظالم!‬ ‫طاغي ال ّ‬ ‫أحزان البشر؟أال إنه ال ّ‬

‫ييطانية فييي اإلبييداع والفعييل والتفي ّيرد والمتعيية وهييي ضييد العييادي و الييروتين‬ ‫‪-2‬تتجّلييى الشي ّ‬ ‫ييطانية ضي ي ّيد هللا ألن الشي يييطان هي ييو النقي يييض لي ييه ‪,‬إن‬ ‫والملي ييل والمجتمع‪,‬لهي ييذا تقي ييف الشي ي ّ‬ ‫شخصيته‬ ‫الشيطانية هي النضال من أجل حياة الفرد وتحقيق‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫‪-3‬إن كان يوجد خير وشر‪,‬أنا أختار الشر ألنه هو من يوازن الكون ويجعله يعمل‬

‫ضد هللا‬ ‫‪-4‬الشيطان ليس إلها آخر‪,‬بل هو ّ‬ ‫ضده على طول الخط!‬ ‫‪-5‬موقفنا طبيعي‪:‬إن كان هللا موجودا أم غير موجود‪,‬نحن ّ‬ ‫‪-6‬يقول ييون ان هللا موج ييود ف ييي ك ي ّيل مكان‪,‬ي ييا لكذبهم!‪,‬إن ييه غي يير موج ييود ف ييي جه يينم وال‬

‫الحقيقييية هييي الحرّييية ميين‬ ‫يسييتطيع التواجييد فيهييا بييأي شييكل ميين األشييكال‪,‬ألن الحرّييية‬ ‫ّ‬ ‫ضد الحرّية أي حرّية كانت‬ ‫وجود هللا ‪,‬وهي الحرّية الممنوحة في جهنم‪,‬ألن هللا هو ّ‬ ‫النمطيية والخميول‬ ‫بالنظام و‬ ‫جهنم هي مهد الفوضى البدائية‪,‬بينما يتّسم هللا وملكوته ّ‬ ‫‪ّ -7‬‬ ‫ّ‬ ‫النشيياط‬ ‫واإلبتذال‪,‬يتّسييم الشيييطان وملكوتييه بالحرّييية ميين أي نظييام والمفاجييشت واإلبييداع و ّ‬ ‫شيطانية‬ ‫كل العصور ذوي شخصيات‬ ‫ّ‬ ‫‪,‬لهذا تجد المبدعين والفنانين في ّ‬ ‫‪-8‬وجي ييدت الفوضي ييى قبي ييل النظام‪,‬لهي ييذا لي يييس غريبي ييا أن نقي ييول وجي ييد الشي يييطان قبي ييل هللا‬ ‫فالشيطان هو األصل!‬ ‫كل اإلبداع لذا هي األساس!‬ ‫‪-9‬نعم الفوضى مصدر ّ‬

‫‪68‬‬


‫الرغبة‬ ‫رسالة ّ‬

‫غوب‪,‬الرغبيية عنصيير أساسييي ميين‬ ‫‪-1‬ال ي ّذات رغبيية لهييذا كي ّيل كييائن ارغييب ومر‬ ‫ّ‬ ‫كل شيء‪,‬أنت ما ترغب‪.‬‬ ‫عناصر الكون‪,‬الشهوة هي ّ‬ ‫‪-2‬الحكمة هي السعادة‬

‫حقيقييا ويكيون أنانييا تماميا‪,‬دون الحاجية‬ ‫حبيا‬ ‫ّ‬ ‫يحب نفسه ّ‬ ‫‪-3‬على اإلنسان أن ّ‬ ‫إلختالق اعذار أو تبريرات إرضاءا ل خرين‬ ‫‪-4‬عندما يرضي الفرد رغباته يشعر بمتعة ال مثيل لها‬

‫‪-5‬الغاييية النهائييية للشيييطاني هييي التحي ّيرر ميين كي ّيل قييانون غييير صييادر عيين‬ ‫الكيان وتحقيق جميع رغباته‪ ,‬تلك غاية المنى‬ ‫الجنسية والوصول إلى ذروتها مصدر إنتعاش وبهجة‬ ‫‪-6‬إشباع الشهوة‬ ‫ّ‬ ‫كل خوف‬ ‫‪-7‬ماهي الحرّية؟إنها‬ ‫ّ‬ ‫التحرر من ّ‬ ‫الخاصة‪,‬معّلم اإلنسان هو نفسه‬ ‫‪-8‬يتعّلم اإلنسان من تجاربه‬ ‫ّ‬

‫طالب لطريق الخطيئة‬ ‫‪-9‬لكن ال ّبد من وجود استاذ يرشد ال ّ‬ ‫‪-10‬أفكييار هييذا خييير وهييذا شيير هييي أفكييار ملتبسيية ‪,‬الخييير والشيير مفهومييان‬ ‫آلخر‬

‫نسبيان يختلفان من شخ‬ ‫ّ‬ ‫‪-11‬مييارس رغباتييك كماتشيياء إال إن كنييت فييي محيييط غييير مناسييب فابتعييد‬ ‫عنه ييا ألنه ييا تص ييبح خطي يرة علي ييك إذ أن حفاظ ييك عل ييى نفس ييك ه ييو الق ييانون‬

‫األساسي‬

‫‪69‬‬


‫الرغبيية واأللييم وجهييان لعمليية واحييدة الفييرح هييو‬ ‫‪-12‬مييا ال يفهمييه الكثيييرون أن ّ‬ ‫الوجه الثاني للحزن‪,‬والحكيم يعلو عن جميع المشاعر‬ ‫‪-13‬حب النفس هو القانون‬ ‫مجرد قيود وضيعها‬ ‫الوحيد‪,‬كل األديان والقوانين ّ‬ ‫ّ‬ ‫فرديته ليسهل حكمه‬ ‫المتسّلطون لتجريد الفرد من ّ‬ ‫أي عزاء ينتظره‬ ‫‪-14‬على الشيطاني‬ ‫التحرر من القانون و ّ‬ ‫ّ‬ ‫الدين‪,‬بخالف ذلك ّ‬ ‫إن سّلم نفسه ل خرين كي يتالعبوا بحقوقه!‬

‫‪70‬‬


‫رسالة التّقييم‬

‫‪-1‬الشييطا قا ي والشييطانيو ق يياة عليى الشيييطاني عنيد التعاميل مييع‬ ‫ثم يصدر عليه حكمه المناسب‬ ‫يقيم كل فرد يتعامل معه‬ ‫ّ‬ ‫الناس أن ّ‬ ‫ويصنفه ّ‬ ‫‪-2‬يتعامييل الشيييطاني مييع الشيييطاني اآلخيير وفييق المعامليية بالمثييل يحييب ميين‬ ‫حبيه لنفسيه هيو وكبريائيه‬ ‫يحبه ويبغض من يبغضيه‪,‬ويحب اآلخير مين خيالل ّ‬ ‫ّ‬ ‫ه ييو‪,‬وفي التص يينيف الخماس ييي جمي ييع الش يييطانيين ممت ييازين والعق يياب الوحي ييد‬ ‫قلبيا وحسب وعيدم‬ ‫للشيطاني الذي يغضبك هو اإلبتعاد عنه وعدم مسامحته ّ‬ ‫يحب ييه فالش يييطانيون جميع ييا‬ ‫التعام ييل مع ييه‪,‬ال يث ييأر ش يييطاني م يين اآلخ يير ب ييل ّ‬

‫يه ييدفون لش يييء واح ييد مج ييد الش يييطان‪,‬لهذا يج ييب أن يبقي يوا متح ي ّيدين ف ييي ه ييذا‬ ‫كل شيء آخر‪.‬‬ ‫الهدف وحده وان اختلفوا في ّ‬

‫المسيحية‪,‬الشييطان يقيول‬ ‫المحبية‬ ‫‪ -3‬ذلك هو الفيرق بيين‬ ‫ّ‬ ‫ييطانية و ّ‬ ‫المحبية الش ّ‬ ‫ّ‬ ‫يلبيي‬ ‫أحب فالن ألنني أحيب نفسيي إذ يتجليى كبرييائي مين خيالل فيالن ألنيه ّ‬ ‫ّ‬

‫رغبتييي ومنفعتييي ميين هييذه الناحييية أو تلك‪,‬الشيييطاني ال يفعييل أي شيييء ميين‬

‫غيي يير مقابي ييل حاصي ييل أو متوّق ي ييع لمنفعتي ييه أو لمنفعي يية الشي يييطان‪.‬أما المحب ي يية‬

‫المسيحية فهي تضييع وقت على ناكري الجميل‬

‫يقيمه وفيق مقاييسيه‬ ‫‪-4‬عندما يتعامل الشيطاني مع غير الشيطاني عليه أن ّ‬ ‫الشيطانية وأبدا ليس من خالل نظرة المجتمع ومقاييسه‬ ‫‪ -5‬التصني‬

‫الخماسير ممتاز‪-‬جيد‪-‬عادي‪-‬رديء‪-‬رديء جدا‬

‫‪71‬‬


‫*الشييخ‬

‫الييذي يييتم تقييمييه بممتييازهو ميين يرضييي الشيييطاني ويلبييي رغباتييه‬

‫فوق العليا مثيل تعليميه وارشياده وتنيويره واظهيار نبوغيه وتعزييز عمليه ويكيون‬

‫شيطانية‬ ‫ومحبة‬ ‫وتطور وجمال وذكاء‬ ‫متسما بصفات الشيطان من كبرياء‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫بجيد هو من يرضي الشيطاني ويلبي جيزءا مين‬ ‫* الشخ الذي يتم تقييمه ّ‬

‫رغباتييه العلي ييا كالممارسيية الجنس ييية المثلي يية والغيريةوالرفقيية والص ييحبة ويك ييون‬

‫يتطور‬ ‫قابال إلكتساب الصفات‬ ‫ّ‬ ‫الشيطانية يعني من الممكن ان ّ‬ ‫* الشييخ الييذي يييتم تقييمييه بعييادي هييو ميين يرضييي الشيييطاني ويلبييي جييزءا‬ ‫ادييية كالخييدم والسييائقين وأشييباههم حيييث يكييون تعاملييه معهييم‬ ‫ميين رغباتييه الع ّ‬ ‫رسميا وسطحيا وبمقابل نادي متناسب مع خدمتهم‬ ‫*الشخ‬

‫الذي يتم تقييميه برديي‬

‫هيو مين يتبعيون ممير الييد اليمنيى بشيكل‬

‫السيذج والمغفليين والحمقيى‬ ‫عام ويعيقيون التط ّيور ّ‬ ‫المجري بشيكل أو بيشخر مثيل ّ‬ ‫ودناة البشر مين العامية والسيوقة واليدهماء وحتيى المتمتعيين بيبعض الصيفات‬ ‫الش يييطانية كييالفخر والكبرييياء والغييرور ولك يين يسييتخدمونها لخدميية مميير الي ييد‬

‫كالدين والقانون‬ ‫اليمنى ّ‬ ‫*الشييخ ال ييذي ي ييتم بتقييمييه ب ييرديء ج ييدا هييم م يين يقف ييون عمليييا ف ييي وج ييه‬ ‫الشي يييطان واأو الشي يييطاني ويسي ييعون إلحبي يياط مخططاتي ييه مثي ييل رجي ييال الي ييدين‬

‫عاميية وصيانعي القيوانين وكي ّيل‬ ‫المسييحي وعلمياء المسييلمين والشيعب اليهيودي ّ‬ ‫سلطة و ممن يعيقيون التط ّيور الجياالكتيكي مثيل المنحطيين عرقييا وجسيديا‬

‫يحاذين والطفيليييين ميين النيياس الييذين يحبييون العيييش علييى حسيياب‬ ‫ونفسيييا والشي ّ‬ ‫الغير ‪.‬‬ ‫‪-6‬الم اكمةربعد جمع األدّلة حول الشخ‬

‫المطلوب تصينيفه وعملييا عليى‬

‫يتعام ييل مع ييه عل ييى الش يييطاني فحي ي‬

‫األدّل يية‬

‫الش يييطاني تقي يييم ك ي ّيل ش ييخ‬ ‫وتكييوين قناعتييه الشخصي ّيية ثي ّيم إصييدار الحكييم المناسييب ويجييب عليييه إتاحيية‬ ‫‪72‬‬


‫بحجته ألن الشيطان نبيل وعادل يتييح لكيل‬ ‫الفرصة للشخ اآلخر ل دالء ّ‬ ‫الدفاع عن نفسه‬ ‫إنسان حق ّ‬

‫‪-7‬األ كامر‬

‫* يتعامل الشيطاني مع صنف ممتاز كما يتعامل مع األنداد بتقديم اإلحترام‬ ‫الالزم طالما يخدمه ويفيده واأو يخدم الشيطان ويفييده‪,‬فعلى الشييطاني تقيديم‬

‫الضيافة للممتاز ومجاملته ومساعدته ضمن القدر المعقول‬

‫جييد كمييا يتعاميل مييع الطفيل الصييغير يعنييي‬ ‫* يتعاميل الشيييطاني ميع صيينف ّ‬ ‫عدم التعامل جديا معه حيث على الشيطاني أن يحصل على مصلحته منه‬

‫بمقابييل ألن ال شيييء فييي الشيييطانية ميين غييير مقابييل‪,‬وعلى الشيييطاني تنييويره‬

‫وتعليمه كما يعّلم الطفل فينصحه ويقدم له الفلسفة الشيطانية ليو بشيكل غيير‬

‫يادة خييام عليييه أن يصيينع منهييا ذهباأمييا إن وجييد أن ال فائييدة‬ ‫مباشيير ويعتبيره مي ّ‬ ‫منه عليه قطع صلته به فو ار من غيرأن يؤذيه‬ ‫*يتعام ييل الش يييطان م ييع ص يينف ع ييادي كم ييا يتعام ييل م ييع اآلالت الكهربائي يية‬ ‫يمية وحييياد ويعتبييرهم مجي ّيرد وسييائط أو أشييياء يجييب التعامييل مييع صيينف‬ ‫برسي ّ‬ ‫عادي من دون أي عاطفة عليه أن ييؤدي مياهو مطليوب منيه بمقابيل معليوم‬ ‫وحسب‬ ‫*يتعامييل الشيييطاني مييع صيينف رديء كمييا يتعامييل مييع الطبيعيية الجامييدة إمييا‬

‫بالمرة أو تقديم أقيل‬ ‫باإلهمال الكامل واعتباره غير موجود أوعدم تقديم إحترام ّ‬ ‫احتيرام ممكيين مثييل المصييافحة ميين بعيييد أو المصييافحة السيريعة او قلعييه ميين‬ ‫المحي ي يييط الي ي ييذي يعي ي يييش فيي ي ييه أو احتقي ي يياره وتشي ي ييويه سي ي ييمعته وتسي ي ييفيه أفكي ي يياره‬

‫‪73‬‬


‫واإلس ييتخفاف ب ييه واس ييتغالله واس ييتعباده وس ييرقته واذالل ييه وكّلم ييا ك ييان اآلخ يير‬

‫(متدينا مثال) كلما زاد حجم عقابه ودرجته‬ ‫متعمقا في ممر اليد اليمنى‬ ‫ّ‬ ‫*يتعامل الشيطاني مع صنف رديء جدا كما يتعاميل ميع البهيائم بالعقوبيات‬ ‫القاسي ييية مثي ييل القتي ييل العش ي يوائي أو المقصي ييود والتعي ييذيب الجسي ييدي والتشي ييويه‬ ‫وتقديمييه ذبيحيية بشيرّية قربانييا للشيييطان أو بكي ّيل بسيياطة إنكييار وجييوده واهمالييه‬ ‫للسود شديدي سواد‬ ‫تماما ال ّ‬ ‫يقدم الشيطاني أي نوع من الصدقات واإلحسان ّ‬

‫الشحاذين‬ ‫المعوقين و ّ‬ ‫البشرة و ّ‬ ‫‪ -8‬قبييل إصييدار أي حكييم إيجابيييا كييان كالمحبيية الشيييطانية وتقييديم اإلحت يرام‬ ‫يفك ي يير‬ ‫والض ي يييافة أو س ي ييلبيا ك ي ييان كاإلهم ي ييال والعقوب ي ييات الخفيف ي يية ينبغ ي ييي أن ّ‬

‫الشيييطاني ثالثيية أيييام ويجمييع األدّليية ويفحصييها‪,‬أما إصييدار أحكييام العقوبييات‬ ‫الشديدة كالقتل فينبغي أن ي ارقيب الشيخ‬

‫المقصيود فتيرة طويلية ال تقيل عين‬

‫ثم حين يتاكد انيه يسيتحق يقيوم بتنفييذ العقوبية فيي‬ ‫ثالثة اشهر ّ‬ ‫ويقيمه طويال ّ‬ ‫الزمان المناسب والمكان المناسب‬

‫‪-9‬ف ييي ك ي ّيل حي يال ف ييي ح ييال المكاف ييأة أو العق يياب عل ييى الش يييطاني ان يخت ييار‬ ‫الوقت المناسب والمكان المناسب والكيفية المناسبة‪.‬‬ ‫‪-10‬على الشيطاني إعادة تقييم الشيخ‬ ‫الشخ‬

‫بيين الفتيرة واألخير ويتصيرف ميع‬

‫على ضوء تقييمه الجديد‬

‫‪-11‬التقييييم عملييية مهميية جييدا لتطييوير الشخصييية الشيييطانية أن تعطييي وقتييا‬ ‫وتبذل جهيدا فيي التقيييم يمنحيك حكمية ال تق ّيدر بيثمن وتيدفعك بإتجياه التط ّيور‬ ‫ويكسبك الخبرة اكثر من أي أمر آخر‪.‬‬

‫‪74‬‬


‫‪-12‬التمييي ييز العرقي ييي مرغي ييوب في ييي الشي يييطانية اليقبي ييل في ييي الي ييدرجات العليي ييا‬ ‫الحنطي يية والمشيييوبة بحمي يرة‬ ‫ييطانية إال القوقي ييازيين ذوي البشي يرة البيض يياء و‬ ‫ّ‬ ‫للش ي ّ‬ ‫الشيطانية اليهود أبيدا‬ ‫الدرجات الدنيا وال تقبل‬ ‫ويقبل ذوي األلوان األخر في ّ‬ ‫ّ‬ ‫ط األجناس‬ ‫ألنهم أح ّ‬

‫‪-13‬التطهييير العرقييي مطلييوب لحلييول العييرق الشيييطاني النبيييل الجديييد هومييو‬

‫جاالكتيكا بدل العرق الوضيع الحالي هومو سابين‬

‫‪-14‬الشيييطاني يعتبيير نفسييه ملكييا وال يتوقييع ميين اآلخيرين إال معامليية الملييوك‬ ‫وبعكس ذلك فالعقاب هو ما ينتظرهم‪.‬‬

‫‪75‬‬


‫رسالة عيواس‬ ‫الجنييي عي يواس‪( :‬الكييون أتييى ميين الفوضييى ويعييود إليهييا ولهييذا‬ ‫هييذا مييا قالييه ّ‬ ‫فالشيييطان اصييل كي ّيل شيييء ألنييه الفوضييى ذاتهييا وهييو ضييروري ألنييه نقيييض‬

‫النظييام ‪,‬الفوضييى هييي العامييل‬ ‫جدلييية الفوضييى و ّ‬ ‫النظييام والوجييود يتييألف ميين ّ‬ ‫المبيدع وهيي أسيياس نشييوء أي نظام‪,‬هنيياك أكيوان موازييية لهييذا الكييون والوجييود‬ ‫متعدد فقد تكيون فيي نفيس اللحظية طفيال فيي كيون وشيابا فيي آخير وميتيا فيي‬ ‫غييره ‪,‬وقييد تسيود الشيييوعية فيي كييون وال أرسيمالية فييي آخير فييي نفيس البلييد فييي‬

‫كون آخر وقد تلتقي بشخ‬

‫في كون وتكون مفترقا عن نفيس الشيخ‬

‫فيي‬

‫قبلي‪,‬فكيير فييي‬ ‫كييون آخيير ‪,‬إن تعي ّيدد الوجييود سيير كبييير لييم يذعييه أحييد للبشيير‬ ‫ّ‬ ‫فك يير ف ييي ش يييء وس ييوف تمتلك ييه ذل ييك أيض ييا س يير كبي يير‬ ‫مك ييان وس ييتكون في ييه ّ‬ ‫يتقم‬ ‫يتقم جسييدا آخيير الي ّ‬ ‫آخر‪,‬الحييياة ال تنتهييي بييالموت بييل تعييود الييروح لتي ّ‬ ‫عمليية هييدفها تطيوير الييروح عليى المسييتو الشخصيي والكييون عليى المسييتو‬ ‫ّ‬ ‫العام هذا ليس سي ار فيالتقم‬

‫به‪,‬‬

‫معيروف ولكين ميع االسيف كثييرون ال يؤمنيون‬

‫أمييا السيير االكبيير الييذي أخبييركم بييه ألول مي ّيرة يييا بنييي البشيير هييو أن سيييدنا‬ ‫تجسد مرات معدودة على األرض وولد مثل أي طفل آدميي وعياش‬ ‫الشيطان ّ‬

‫بشر‪,‬تجسييد والييدنا إبليييس فييي أزمييان مختلفيية وفييي‬ ‫رجييال ومييات كهييال مثييل أي‬ ‫ّ‬ ‫طعييام وتمتييع بملييذات الحييياة‬ ‫أميياكن مختلفيية وتييزوج وأنجييب االطفييال وتنيياول ال ّ‬ ‫مع البشر مثل أي شخ‬

‫آخر‪,‬وذاق النجاح والفشل‬

‫‪76‬‬


‫وعانى ميثلكم وميرض وتيألم وميات وقيام مين األميوات وعياد إليى عيرش جهينم‬

‫تجسييد وعيياش بييينكم ألنييه احييب البشيير‬ ‫م يرات عديييدة عبيير آالف السيينين‪,‬نعم ّ‬ ‫وسييعى لتنييوير اإلنسييانية عبرالعصييور‪,‬نعم لقييد كييان وال ي يزال أفضييل صييديق‬ ‫تحية)‬ ‫عرفه اإلنسان ولكم مني ّ‬

‫يابني أوصيك ب‬

‫رسالة ّأبين األحمر‬

‫أمير الظلمات ورفقت وتابعيي مي الجي‬

‫وا‬

‫أردت ممارسيية السي ر والتعامييل مييع الجي فييإنني أوصيييك بالوصييايا‬ ‫الثال األساسية أو ا‬

‫في قلبك ذرة و‬

‫تقير الجي و تتعاميل بالسي ر إ كيا‬

‫هلل وأتباع وثانيوم كي موقنيا بت قيق ميرادك أل‬

‫الشك قتال ويعيق إتمام العمل وثالثوم إياك ا ترتد ع الشيطانية‬ ‫فالشيطا يعطي لصا ب المال والجمال والسلطة والشورة واإلبيداع‬

‫وال كميية والصيينعة والص ي ة فييإ ارتييد صييا ب عن ي سييل من ي مييا‬ ‫أعطيياو وعذب ي عييذابا شييديدا تييى يعييود إلي ي ول ي يص ي و قلب ي ل ي‬ ‫مثلما كا في األول لوذا إخلص الو‬

‫إلبليس كيي يوفقيك فيي كيل‬

‫أمر تريدو و وأتباع المخلصي م الج واإلنس‪.‬‬ ‫(تمت)‬ ‫ّ‬

‫‪77‬‬


‫س ر ناووس‬ ‫‪-‬يتم عمل السحر لهدف معين يرييده السياحر‪,‬على السياحر أن يكيون متأكيدا‬

‫من هذا الهدف‪,‬ينبغي أن يكون لك فكرةإما في خيالك أو في الكلمات‬

‫ومحددا بشيء واحد من غير تشتيت‬ ‫ينبغي ان يكون الهدف موصوفا بدّقة‬‫ّ‬ ‫ألن السييحر أميير فعلييي يييؤدي إلييى نتييائ حقيقية‪,‬هييذا الهييدف قييد يكييون جلييب‬ ‫ثروة‪,‬إيجيياد حبيب‪,‬إسييترداد حبيب‪,‬نجيياح فييي العمل‪,‬الشييفاء ميين مرض‪,‬تييدمير‬

‫عدو‬

‫ثم إقض وقتا مناسيبا لع ّيدة أييام فيي تيأمالت ذهنيية حيول إمكانييات تحقييق‬ ‫ ّ‬‫هدفك إصنع فيي خياليك سييناريو للقصية التيي تتمنيى حصيولها بالسيحر‪,‬على‬ ‫ضوء ذلك إصنع التعزيمة المناسيبة بالكلميات المناسيبة إلحضيار الطاقية مين‬

‫األكاجوال لجلب ما تريد‬

‫ينبغييي أن يكييون التصي ّيور واضييحا لييك وسييهال‪,‬مثال تريييد إجتيياز مقابليية فييي‬‫تخيييل نفسييك اسييتلمت رسييالة تفيييد بتعيينييك فييي الشييركة أو إنييك ترتييدي‬ ‫العمييل ّ‬ ‫ثيابا أنيقة أمام المدير وهو يقول لك تهانينا لقد نجحت في المقابلية‪,‬إن اردت‬ ‫إيذاء شخ‬

‫تخيليه ميثال وقيد تيدهورت سييارته فيي حيادث سيير وأوذي واليدم‬

‫ينزف منه‬

‫بالتخييل مين غيير أي‬ ‫مستمرة لعدة ايام ومن المهم أن تقوم‬ ‫تخيالتك‬ ‫ّ‬ ‫إبقى ّ‬‫ّ‬ ‫انفعال عاطفي فالمسألة عقلية بحتة‬ ‫‪-‬إختيار تعزيمة لتحقيق هدفك أمير سيهل‪,‬مثال لتنيال حيب شيخ‬

‫فالنا مهووسا بحبي)‬

‫قل(إجعيل‬

‫كما في التخيل كرر العبارة لعدة أيام قبل عمل السحر وأيضا من غير أي‬‫انفعال عاطفي‬

‫‪78‬‬


‫تتحكم بها وتجعل التص ّيور‬ ‫بترداد العبارة بصوت عالي‬‫ومتكرر تخلق نوبة ّ‬ ‫ّ‬ ‫صوتية‬ ‫ترددات‬ ‫ينفذ إلى عالم الغيب عبر الصوت ‪,‬ألن الكون عبارة عن ّ‬ ‫ّ‬ ‫واظه ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي يير‬

‫ك ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ّيرر العب ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ييارة بمص ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي يياحبة ال ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ي ّيرق‬‫اآلن اإلنفعي ييال المناسي ييب مثي ييال انفعي ييال الشي ييبق إلظهي ييار الحبيي ييب أو إنفعي ييال‬

‫الغضب لتدمير العدو‬

‫‪-‬ينبغييي أن يجعلييك الييرق‬

‫متعبيا عاطفيييا وجسييديا إن لييم يحصييل ذلييك فهييذا‬

‫معناه انك لم تبذل الجهد الكافي‬

‫مكرسييا للسييحر ‪,‬إجمييع معييداتك وجييد‬ ‫ينبغييي أن يكييون لييك معبييدا خاصييا بييك ّ‬‫طاقية‬ ‫موقعا مناسبا‪,‬كن متأكدا من تحقق النتيجة ومملوءا باإلرادة فهيذا يزييد ال ّ‬ ‫المتوقع الحصول عليها‬

‫‪-‬ينبغي ان يكيون ليديك إيميان وارادة انيك أنيت مين تسييطر عليى حياتيك‪,‬آمن‬

‫وبقوتك‬ ‫بقدرك كساحر ّ‬

‫‪-‬أش ي ي ييعل الش ي ي ييمع المناس ي ي ييب وارت ي ي ييدي اإلكسسي ي ي يوار ال ي ي ييذي يجعل ي ي ييك تش ي ي ييعر‬

‫كرسيته للسيحر وسيمي نفسيك اسيما سيحريا‬ ‫بالراحة(خاتم‪,‬قالدة‪,)...‬إرتدي ثوبا ّ‬ ‫واحفره على الخشب!‬ ‫بعد القيام بالخطوات أعاله يدخل الساحر معبده يقيوم السياحر بتنظييف الجيو‬ ‫بييتالوة صييالة عفوييية أو محض يرة مسييبقا ثييم يطلييق الييدائرة السحريةويسييتعين‬ ‫ةويركييز الطاقية السيحرية نحييو الهيدف ثييم‬ ‫بيالروح المناسيبة والعناصيير الخميس‬ ‫ّ‬ ‫يطليق التعاوييذ المناسييبة وعنيدما يشييعر بتحقيق النتيجية يغلييق اليدائرة السييحرية‬

‫الروح‬ ‫ويشكر ّ‬

‫أمييا وقييت السييحر المناس ييب هييو لجلييب المنفع يية عنييد اكتمييال القمر‪,‬وإللح يياق‬

‫الضرر بالخصم عندما يكون في حالة المحاق‬

‫‪79‬‬


‫م مور با‬ ‫النهار‬ ‫تعال إلى مخدعي يا أبهى من ّ‬ ‫أوه يا رجل!يا رجلي!‬

‫أيها القضيب المنتصب رمز لوسيفر‬ ‫تعال في ألق الليل وجماله‬ ‫اّلذي لك بان‪,‬أوه بان‬ ‫ترّلال ترّلال‬

‫تعال عبر البحر‬ ‫تليف برغوة الشواط‬ ‫استحم بموج البحر ّ‬ ‫ّ‬ ‫من صقلية من أركاديا‬ ‫منتشيا مثل باخوس تعال بان‬ ‫بشبابتك بقيثارتك‬ ‫ّ‬ ‫بأناشيدك القديمة الخالدة‬ ‫والجديدة ايضا‬ ‫تعال عاريا‬ ‫طويل الغليظ‬ ‫بأيرك ال ّ‬ ‫النيك‬ ‫الماهر في ّ‬

‫وخصيتيك الثقيلتين‬ ‫تعال عاريا‬ ‫الحليبيين‬ ‫بردفيك البيضاوين‬ ‫ّ‬

‫بفتحة دبرك الواسعة لكثرة الّنيك‬

‫برغبتيك ّأيها الموجب والسالب معا‬ ‫تعال عبر البحر‬ ‫‪80‬‬


‫إليا‬ ‫إلي ّ‬ ‫ّ‬ ‫تعال على زندك وشاح أبوللو الملكي‬ ‫بشعرك الحرير ّي تعال‬ ‫البض‬ ‫واغسل بالنهر جسدك ّ‬ ‫لال ترلال‬ ‫تر ّ‬

‫الرب الجميل‬ ‫ّأيها ّ‬ ‫تعال في نور قمر الغابات‬ ‫إلى جبل العجائب‬ ‫وليمتأل الفجر بشذ عنبرك‬ ‫واقبل صالتنا يا نجمة الصباح‬ ‫مع اقتراب شروق الشمس‬ ‫بشعرك األشقر‬ ‫تعال بقرنيك الصغيرين‬ ‫كتنين‬ ‫مثل حمل‪,‬وتكّلم ّ‬ ‫وأخبرنا عن الجمال‬

‫حدثنا عن العري‬ ‫ّ‬ ‫السرير‬ ‫ّ‬ ‫حدثنا عن بهجة ّ‬ ‫ول ّذة الجنس‬

‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫يا شجرة الحياة أنت‬ ‫الدماغ‬ ‫الروح والنفس والجسد و ّ‬ ‫يا غذاء ّ‬ ‫يا نافخ نسمة الحياة‬ ‫تعال عبر البحر‬ ‫تعال إلي إلي تعال‬ ‫ّ ّ‬ ‫إلها أو شيطانا تعال‬ ‫إليا‬ ‫إلي ّ‬ ‫ّ‬ ‫‪81‬‬


‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫تعال يسبقك غناؤك عبر التالل الخضراء‬ ‫يدق معلنا قدوم ربيع نيسان‬ ‫فالطبل بدأ ّ‬ ‫تعال عازفا على المجوز والمزمار‬ ‫القوي‬ ‫أوه لكم اشتقت لجسدك‬ ‫ّ‬ ‫وحركتك معي في السرير التي هي‬ ‫مثل حراك األسد‬ ‫تعال تعال‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫أنا مهتاج جدا‬ ‫ويمألني كبرياء الشيطان‬ ‫كل شهوة الجن‬ ‫كأنّ‬ ‫في ّ‬ ‫ّ‬ ‫بسيفك إنزع عني ثيابي‬ ‫دون ان تؤذني‬

‫إمألني بأنفاسك‬ ‫اغمرني بقبالتك‬ ‫اسقني من رحيق رغبتك‬ ‫من عسل مياهك‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫أعطني عالمة العين المفتوحة‬ ‫واجعلني يقظا كأير منتصب‬ ‫سر الغموض‬ ‫أعطني ّ‬ ‫وكلمة الجنون‬ ‫أوه بان!‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬

‫‪82‬‬


‫ترلال ترلال‬ ‫نّفذ رغبتك كإله عظيم‬ ‫أنا يقظ في حضن أمي األفعي‬ ‫محتم بجناحي أبي النسر‬ ‫ّ‬ ‫ولدت معك من جديد يا بان‬ ‫تعال أيها الوحش العظيم‬ ‫يا مجد العالم أنت‬ ‫أنا أنت‬ ‫أنا بان‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫ترلال ترلال‬ ‫أنا موعدك أنا رجلك‬ ‫يا ماعز الخصب‬ ‫أنا ذهب نقي‪,‬أنا إله‬ ‫ألنك هنا‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫سيد عالم ال نهاية له‬ ‫أنا ّ‬ ‫مجنون أنا في هواك مسكون أنا بشغفك‬ ‫معتوه أنا في إشتهائك‬ ‫عبد أنا لسريرك‬ ‫ولفيضان ماء عضوك‬ ‫ألنك معي‬ ‫أنا رب العالم‬ ‫يا بان الجميل القدير‬ ‫أسمعني نشيد مزمورك‬ ‫أوه يا رجل‪,‬يا رجلي!‬ ‫‪83‬‬


‫(ترتيلة أمير الظالم)‬

‫المجد لك أيها األحمر الالمع‬ ‫قوات الهواء!‬ ‫يارب العالم وأمير ّ‬ ‫سيد‬ ‫مبارك يا ّ‬

‫الظل األبدي الذي ينير حياتي‬ ‫أنت ّ‬ ‫طبعا أتبعك‬ ‫جسدا وروحا‬

‫وأحفظ إسمك جزءا من كينونتي‬ ‫وأبته بروحك‬ ‫ألن في ظالل أرض الظالم‬ ‫ّ‬ ‫هناك حب وثروة!‬ ‫ألن في مجلس ظلمتك‬ ‫النور اّلذي ال يموت‬ ‫ّ‬ ‫يا ملك األرض القدير‬ ‫رب الّليل‬ ‫يا ّ‬ ‫أقدم تسبيحي دائما وأبدا‬ ‫لك ّ‬ ‫آفي ساتاناس‬ ‫نيما‬

‫‪84‬‬


‫(ترتيلة الغنى)‬

‫يا رب الظالم القدير‬ ‫بالدم‬ ‫نقدم تضحياتنا فاقبلها مجبولة ّ‬ ‫لك ّ‬ ‫امنحنا الغنى واإلزدهار‬ ‫ألننا حظينا برفقتك‬

‫ضع عالمتك علينا‬ ‫وامنحنا طول الحياة‬

‫وسيجنا بحمايتك‬ ‫ّ‬ ‫ألننا هجرنا فردوس الحمقى‬ ‫ودخلنا جحيم مجدك‬

‫هكذا وضعنا ثقتنا فيك‬ ‫نتمنى‬ ‫كل ما ّ‬ ‫فامنحنا ّ‬ ‫أشبع جميع رغباتنا‬ ‫رب الجسد‬ ‫يا ّ‬ ‫في أرض األحياء‬

‫‪85‬‬


‫(الصالة الشيطانية)‬

‫فليتمجد اسمك‬ ‫أبانا اّلذي في الجحيم‬ ‫ّ‬ ‫ليأتي ملكوتك‬

‫لتكن مشيئتك كما في جهنم كذلك على األرض‬ ‫وعز فوق ما نبتغي أعطنا‬ ‫ماال ّا‬ ‫وعّلمنا عقاب من أساء إلينا‬

‫في ليلتنا تلك نتخّلى عن ضعفنا القديم وآالمنا‬ ‫قوتك يا رّبنا‬ ‫ونلبس ّ‬ ‫أدخلنا في التجربة‬ ‫واهدنا الغواية‬

‫زودنا بالقدرة‬ ‫ّ‬ ‫والحكمة عّلمنا‬

‫وليبقى مجد ملكوتك دائما وأبدا فينا‬ ‫آفي ساتاناس‬ ‫نيما‬

‫‪86‬‬


‫(ترتيلة الدو ار )‬

‫العالم يدور ويدور وكأنه طاحونة هواء‬ ‫تدور بال نهاية‬ ‫حياة وموت وموت وحياة‬

‫العالم بال قلب بال هدف بال غاية‬ ‫العالم م ن معرفة لكن بالحكمة‬ ‫يتحدث عن الصالح وعن الخير‬ ‫والجميع ّ‬ ‫ولكنك ال تر ب ار‬ ‫يحلم الحمقى بفردوسهم المفقود‬ ‫وللخطاة جحيمهم المناسب‬ ‫طم شرائع العالم‬ ‫نحن نح ّ‬

‫ونضع بدال منها شريعة الجمال‬ ‫القوة‬ ‫التي هي شريعة ّ‬ ‫يا بافوميت‬

‫أيتها األفعى الملهمة‬ ‫أرينا وجهك‬

‫الرجال في طريق الحكمةاأليسر‬ ‫قودي ّ‬

‫‪87‬‬


‫(نشيد التدنيس)‬

‫فلنقلب الصليب! فلنقلب الصليب!‬ ‫لنضع رأس يسوع أرضا ونرفع رجليه في الهواء!‬ ‫لنطعنه في جنبه لنبصق عليه‬

‫الخسة والخنوع!‬ ‫هذا الوضيع الضعيف رب ال ّذ ّل و ّ‬ ‫فلندس على المصحف !فلندس على المصحف!‬ ‫فلنتبول عليه‬ ‫هيا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لندخله الحمامات ونرميه في المراحيض!‬ ‫كل يوم لنستهزئ به‬ ‫لنسته أز بمحمد ّ‬ ‫ظلم والقمع‬ ‫رب النفاق والغدر ورمز ال ّ‬ ‫ولننبش قبره في المدينة‬ ‫ونهدم جدران الكعبة!‬ ‫ّ‬ ‫لنمحو اسم محمد‬ ‫لنمحو اسم يسوع‬

‫ولنعّلي اسم ع اززيل‬ ‫إن لنا أب واحد‬

‫ظالم إبليس‬ ‫أمير ال ّ‬

‫سيدة السماء بافوميت‬ ‫وأما واحدة ّ‬ ‫لهما وحدهما المجد‬ ‫آفي ساتاناس‬ ‫آمي‬

‫‪88‬‬


‫(نشيد العماد)‬ ‫يا بليعال‬

‫لتكرس هذا المولود فيك‬ ‫نحن ندعوك ّ‬ ‫وليمأل عطرك حديقته‬

‫نحن نزّينه بقالدة البافوميت أم األرض‬ ‫حبك‬ ‫و رمز ّ‬ ‫كن نفسه اّلذي يتنّفسه‬ ‫وشقيق لياليه‬

‫وطمئن عقله المرتبك‬ ‫هذا المولود فيك بدأ معك حياة جديدة‬ ‫فأعطه الفرح وأدخله غابتك المثمرة‬ ‫السحري!‬ ‫وابهجه في عالمك ّ‬

‫‪89‬‬


‫(ترتيلة الب ار ة)‬ ‫أمامك إبليس‬

‫وبحضور الجن‬ ‫أتبر من يسوع ومحمد‬ ‫ّأ‬ ‫وكل والءاتي السابقة‬ ‫ّ‬ ‫وأعلنك معّلمي الوحيد‬ ‫وصديقي الحبيب‬

‫أتعهد بالوقوف معك والى جانبك دائما‬ ‫ّ‬ ‫كل أمر أفعله‬ ‫راجيا منك مساعدة مضاعفة في ّ‬ ‫من اجل إكمال العمل العظيم‬ ‫ماجنوم أوبوس‬ ‫آفي ساتاناس‬ ‫نيما‬

‫‪90‬‬


‫(ترتيلة ال ماية)‬

‫والدي العظيم إبليس‬ ‫يتحرر‬ ‫كل كائن ّ‬ ‫الذي به ّ‬ ‫كليا بين يديك‬ ‫انا أضع نفسي ّ‬ ‫القوة‬ ‫وتحت حمايتك الكاملة ّ‬ ‫أرحني وخّلصني‬

‫من العراقيل والعوائق‬

‫أذيتي‬ ‫وشراك من يرغبون في ضرري و ّ‬ ‫كليا‬ ‫دمر أعدائي ّ‬ ‫ّ‬ ‫اهيتهم عليهم‬ ‫وجه حقدهم وكر ّ‬ ‫عشر اضعاف‬

‫بقوتك الجهنمية‬ ‫إمأل روحي ّ‬ ‫الشيطانية‬ ‫حتى احافظ على عقيدتي‬ ‫ّ‬ ‫لكي أكون دائما في خدمتك‬

‫ظالم‬ ‫أسأل هذا بإسمك يا أمير ال ّ‬ ‫وحافظ الخطيئة‬

‫يامن سيحيا وسيحكم إلى األبد‬ ‫آفي ساتاناس‬ ‫نيما‬

‫‪91‬‬


‫كودكس ديسيوم‬ ‫المزمور األول‬ ‫آتيك بحضوري‬

‫غير مخلوق بل مولود من جديد‬ ‫مكرما في الهاوية معروفا لد العالم السفلي‬ ‫ّ‬ ‫بشفتي أشيد بمجد أمواج الفوضى‬ ‫ّ‬ ‫عشقي هو للشيطان الذي يسود على بحر البشرّية‬ ‫وضعت ثقتي في الشيطان‬ ‫صخور كبريائي ومجدي يزلزالن عرش السماوات‬ ‫على طبيعتي أعيش ألجل تمجيد الشيطان‬

‫كل أرض تنمو جذوري السوداء‬ ‫في ّ‬ ‫بين ألسنة النار أكمن أنا روح الفوضى الخالدة‬

‫المزمور الثاني‬ ‫ياحاكم الظلمات‬

‫يا إلها غير إنساني‬

‫يامن ستسود الكون بتاجك الالمع‬ ‫المدمر‬ ‫يا أيها‬ ‫ّ‬

‫يامن تمأل قلوبنا بنورك الشرس‬ ‫القوة الالنهائية‬ ‫يارب ّ‬ ‫يا خالق الفوضى القدير‬

‫‪92‬‬


‫يا مرجعنا الوحيد‬

‫الشر الدموي في أرواحنا‬ ‫يامن يضرم المقاومة و ّ‬ ‫آتي إليك‬ ‫يا والدي‬ ‫مجد جاللك ينير الشمس السوداء‬ ‫توحد الجن‬ ‫و ّأبوتك ّ‬ ‫القوية ّ‬ ‫إرادتك إرادتنا ومشيئتك مشيئتنا‬ ‫لتنفيذ اهدافنا النبيلة‬

‫ومقاصدك صورتك في قلوبنا‬ ‫أيها الشيطان عقلي وروحي‬ ‫في قلب هاويتك‬

‫وطريقي يحرسه إسمك‬ ‫ومجدي في الجهاد من أجل لهيبك العظيم‬

‫المزمور الثالث‬ ‫يا أمير الظالم‬

‫يا هاوية الشياطين‬ ‫يا قلب الفوضى‬

‫يا صانع الوحوش العظيمة‬ ‫أنت يامن عرش مجده يقطن القطب الشمالي‬ ‫كل شيء‬ ‫أبانا أنت مالك ّ‬ ‫تكرمك‬ ‫كل العفاريت والقو‬ ‫الحرة ّ‬ ‫ّ‬ ‫يا أمير الظالم‬

‫يا هاوية الشياطين‬ ‫‪93‬‬


‫يا قلب الفوضى‬ ‫طم أعدائك‬ ‫يا مح ّ‬

‫ياضد هللا وخالق الموت‬ ‫ّ‬ ‫أيها الشر الذي يقطن في القلوب‬ ‫بقوتك أصعد عتاة الظلمات‬ ‫ّ‬ ‫يا أمير الظالم‬ ‫يا هاوية الشياطين‬ ‫يا قلب الفوضى‬

‫أيها القائد الذي يلهم الوحوش العطشى للدم‬ ‫يا أمير عرق الشر‬

‫العز وأصل الكبرياء‬ ‫يا مصدر ّ‬ ‫أيها الثعبان العظيم الذي يصنع طموحات البشر‬ ‫الجنة بفخار!‬ ‫انت الملك القدير من يمشي على األرض ويدوس ّ‬ ‫يا أمير الظالم‬ ‫يا هاوية الشياطين‬ ‫يا قلب الفوضى‬

‫المزمور الرابع‬

‫نتمرد‬ ‫ّ‬ ‫ضد اإلله وعلى اإلنسان نحن ّ‬ ‫الشر النقي والظلمات نحن نجاهد‬ ‫من أجل ّ‬ ‫بإسم أبينا نتوجه للمعركة‬

‫حريتنا‬ ‫في وجه عالم الطغيان نناضل من أجل ّ‬ ‫العبودية‬ ‫حربنا هي لكسر أغالل‬ ‫ّ‬ ‫بقوة‬ ‫لقد استيقظنا ّ‬

‫‪94‬‬


‫وفتوحاتنا اليوم تجتاح األرض‬ ‫نحن نفتح أبواب العالم السفلي‬ ‫بمفاتيح الهاوية‬

‫نقدم تضحياتنا‬ ‫من أجل الحقيقة النبيلة ّ‬ ‫السالم بل تعّلمنا من الحرب‬ ‫لم نتعّلم من ّ‬ ‫لهذا نفوز بإخالصنا وايماننا‬

‫الدم‬ ‫ألن النصر اليأتي إال بسفك ّ‬

‫إلى الموقعة العظيمة نجمع جيشنا‬ ‫هدفنا إسقاط عرش هللا‬ ‫وانهاء خالفة اإلنسان‬ ‫ألجل ذلك نضرم الغضب العنيف في قلوبنا‬

‫ألجل تحطيم القانونين السماوي والوضعي على حد سواء!‬ ‫ولدنا ألجل المجد والحرّية‬ ‫فلننالهماّ أولنمت بكرامة‬

‫المزمور الخامس‬ ‫يا حاكم الباطن‬

‫الدنس‬ ‫والمدافع عن ّ‬

‫يامدمر العرش اإللهي‬ ‫ّ‬ ‫يا مرعب المالئكة‬

‫األبدية‬ ‫يا والد المقاومة‬ ‫ّ‬ ‫الروحي‬ ‫أيها الثائر ّ‬ ‫أنت المقاومة‬

‫أنت الحرب العالمية‬ ‫‪95‬‬


‫أنت الملك‪-‬الوحش المرعب‬ ‫التنين اّلذي يصعد بشغف‬ ‫أنت ّ‬ ‫من عمق الجحيم‬ ‫أنت الوفي لألوفياء‬ ‫ّ‬ ‫أنت الولي لألولياء‬ ‫ّ‬ ‫وعزتها‬ ‫الروح ّ‬ ‫مجد ّ‬ ‫من يبني عاليا مذبحه‬ ‫في السماوات وعلى األرض‬

‫لقد أعددت ألجل المعركة عرق الجن‬

‫هاهم مساعدوك جاؤوا مخضبون بالدم‬ ‫نحن نعظمك يا شيطان‬ ‫نحن نحمدك يا شيطان‬ ‫نحن ندعوك يا شيطان‬ ‫نحن نعلن حضورك يا شيطان‬ ‫يا مصحح مسار التاريخ أنت‬ ‫الحادة‬ ‫بسيوفك‬ ‫ّ‬

‫نحن نعيش لنحيي ذكرك‬

‫بإسم فنديكس نفوز وننتصر‬ ‫ونقترب من الغلبة‬ ‫آفي ساتاناس‬

‫‪96‬‬


‫المزمور السادس‬ ‫أبانا الشيطان‬

‫كل ما أملكه لك‬ ‫ّ‬ ‫أدمر‬ ‫بإسمك أخلق و ّ‬

‫بإسمك أحارب هللا والقانون‬

‫بإسمك أخلخل الكون وأنشر الفوضى‬ ‫أبانا الشيطان المجد لك‬

‫المجد لك يا ظالمنا الخالد‬ ‫وشرنا النقي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫قوي قلبي‬ ‫ّ‬ ‫إقبل روحي‬ ‫قدني‬ ‫بقوتك‬ ‫أنا أجتاز لهب النار سالما ّ‬

‫أحدق بحرية في الخلود بفضلك‬ ‫هاأنذا أفتح‬ ‫عيني و ّ‬ ‫ّ‬ ‫يدي اليمنة مبسوطة‬ ‫بالدم‬ ‫ويدي اليسر مع ّ‬ ‫طرة ّ‬ ‫أهب دمي لك‬

‫أسكن معك في الهاوية‬ ‫أبانا الشيطان‬

‫ملك مخاوف البشر‬ ‫‪97‬‬


‫قدني إلى عمق الحكمة‬

‫المزمور السابع‬ ‫فليدمر هللا‬ ‫ّ‬ ‫ولتنهض الظلمة‬ ‫فليحترق الكون‬

‫لكي تأتي جهنم‬

‫وليدنس إسم محمد‬ ‫مرة ّ‬ ‫مرة بعد ّ‬ ‫فليشنق يسوع ّ‬ ‫ولتنتهي دورة الحياة والموت‬ ‫ولتأتي جهنم‬

‫وليهلك المالئكة الحفظة السبعة‬ ‫الحراس أرضا‬ ‫ليقلب ّ‬ ‫وليأتي الموت‬ ‫فليتمرد الجن‬ ‫ّ‬ ‫فليحترق الكون‬

‫فليدمر هللا‬ ‫ّ‬ ‫لكي تأتي جهنم‬

‫‪98‬‬


‫المزمور الثامن‬ ‫أوه يا ظلمات‬

‫حراسك‬ ‫على أبوابك إستيقظت عيون ّ‬ ‫وفي األعماق ارتسمت على مرايا مياهك‬ ‫بطوالت الجن‬

‫الجنة‬ ‫من جالل رعدك‬ ‫رب ّ‬ ‫اكفهر وجه ّ‬ ‫ّ‬ ‫لما نهضت ظاللك‬ ‫والحيرة علت وجوه سكان األرض ّ‬ ‫غربان روحك تحّلق هنا وهناك‬

‫يتردد‬ ‫فمك ينشد وصداك يا ظلمة ّ‬ ‫الشمس والقمر يتّحدان ثانية‬ ‫واّلتنانين العظيمة تحيا من جديد‬ ‫هللا عاجزفي حضورك يا ظلمة‬

‫حل انسحاب نوره‬ ‫والجن قادرون إذ ّ‬

‫المزمور التاسع‬ ‫أوه يا أمنا ليليث‬ ‫يا أم الجن‬

‫الدنسة‬ ‫أستدعيك يا ملكة الجحيم والترانيم ّ‬ ‫وجهك ليلي ومرعب‬ ‫وقلبك معبد الشر‬ ‫يولد اآللهة العتاة من مهبلك‬

‫‪99‬‬


‫بفنك ويموتون‬ ‫واألعداء يهزمون ّ‬ ‫أوه يا أمنا ليليث‬ ‫محظية الّليل‬ ‫يا‬ ‫ّ‬ ‫الدماء‬ ‫ومصاصة ّ‬ ‫ّ‬

‫الدجى العطشى‬ ‫وجوابة ّ‬ ‫ّ‬ ‫المغنية و المغرية‬ ‫أيتها الغاوية‬ ‫ّ‬ ‫يا لجالل لمعانك وقسوتك‬

‫رفيف جناحيك يبهجان الّليالي‬ ‫ويدحران نور الشمس‬

‫يا ليليث العظيمة إكشفي لي أسرارك‬ ‫ورفرفي بجناحيك بإسم الشيطان‬

‫المزمور العاشر‬ ‫يا شيطان‬

‫شالالتك‬ ‫كل هاوية تغازل أختها على صوت رذاذ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ويعلومعها الشدو من أروقة قصرك‬

‫الشر الفائقة‬ ‫تمدح الظلمة وقدرات ّ‬ ‫تخاطب أطفالك النجوم التي سقطت معك في ثورتك األولى‬

‫‪100‬‬


‫إمضوا قدما يا فرسان الهالك‬ ‫ياجيش الجحيم‬

‫فليتقدم أبناءك يا شيطان ليهزموا جيوش البشر‬ ‫ّ‬ ‫فليتقدم أبناءك‬ ‫بروحك بروح الغضب‬ ‫ّ‬ ‫نحو المعركة‬

‫قدهم بوحيك إلى الزمن اّلذي ينتهي‬ ‫المقدس!‬ ‫زمن موت هللا ونهاية ّ‬ ‫ولتفض أمواج محيطك‬

‫تعال وابه قلوب أبناء الهاوية‬ ‫نيما‬

‫‪101‬‬


‫سؤال وجواب‬ ‫س‪:‬كي‬

‫وجد الوجود‬

‫في البدء إنبعثت الفوضى من المصيدر وكانيت الفوضيى عبيارة عين أصيوات‬ ‫تهيم فيي الفضياء ولسيبب ميا انبعيث منهيا الينغم ومين الينغم ظهير الفكير ومين‬

‫الفكر ظهرت الروح لوسييفر ومين اليروح ظهيرت الميادة ومين الميادة ظهير هللا‬

‫الييذي خلييق الكييون وتسييلط عليييه مؤقتييا وميين الييروح أيضييا ظهييرت المالئكيية‬ ‫واألسياد‬ ‫س‪ :‬ل الشيطا موجود فعال‬

‫ موج ييود ه ييو أمي يير الظلم ييات والمل ييك المظل ييوم نع ييم موج ييود وه ييو شخص ييية‬‫حقيقييية تمامييا هييو ملييك المجييد ووالييدنا وحكيمنييا األكبيير ميين اسييماءه إبليييس‬

‫وع اززيل وان الشيطان عبارة عن كيان واحد بثالث أقانيم هم إبليس ولوسيفر‬ ‫والمييوحى إليييه هييذا الكتيياب ولكييل ميينهم شخصيييته الخاصيية وكييل ميينهم متحييد‬

‫باآلخر ومكمل له‬ ‫س‪:‬م‬

‫م الج وم أ م عما وم‬

‫‪ -‬إنهم األسياد سادة العالم آلهة الظالم منهم ذكور واناث وخناث ومن أهيم‬

‫زعمائهم ‪:‬بافوميت زوجية الشييطان وابنتيه ليلييث وابنيه بيان وسيمائيل وبليعيال‬ ‫وبعل وأوزوريس وغانيشا وديونيسيوس والكشمي وغيرهم كثير‬

‫س‪ :‬ل الوجود عبارة ع طاقة كلية أو وعي كوني‬

‫‪-‬الوجييود وعييي كييوني واحييد وطاقيية كونييية واحييدة نبييع ميين الفوضييى ومعيياده‬

‫الروح النورانية العليا‬ ‫ّ‬

‫‪102‬‬


‫س‪:‬ما و الكاجوال‬

‫المادية‬ ‫الشهادة يمكن قياسه والتحكم فيه بالوسائل‬ ‫هو عالم الحاضر عالم ّ‬‫ّ‬ ‫س‪:‬ما و األ كاجوال‬

‫‪-‬هييو عييالم البيياطن عييالم الغيييب عييالم الغيييب ال يمكيين قياسييه والييتحكم فيييه‬

‫وحية‬ ‫بالوسائل‬ ‫الر ّ‬ ‫ّ‬ ‫المادية وانما بالوسائل ّ‬ ‫س‪:‬ما و النكسيو‬

‫‪-‬النكسيييون هييو فجييوة ومميير يصييل بييين الغيييب والشييهادة وتنهييال منييه الطاقيية‬

‫ويص يينع الس يياحر النكس يييونات بإتباع ييه الطري ييق الش ي ّيرير ذي الس ييبع درج ييات‬ ‫وبعمل السحر بأنواعه واتباع ممر اليد اليسر بشكل عام‬ ‫س‪:‬م‬

‫و هللا فعال‬

‫‪-‬إنييه الطاغييية وواجييب إ ازليية عرشييه‪, ,‬هييو ميين ظلييم إبليييس وطييرده ميين الجنيية‬

‫الرمادييية التييي تفتق ير للمشيياعر والتييي تتسييلط علييى‬ ‫‪,‬هييو ميين فئيية الكائنييات‬ ‫ّ‬ ‫البشيير وتحكمه ييم م يين خ ييالل األديييان المص ييطنعة والقي يوانين وه ييم الفض ييائيون‬

‫المعروفون بإسم األلوهيم‬ ‫س‪:‬لماذا الشيطانية‬

‫يلبي حاجات اإلنسان كفرد حر مثل النظام الشيطاني‬ ‫ألنه مامن نظام ّ‬‫س‪ :‬ل تعبدو الشيطا‬

‫ال أبيدا عليى اإلطيالق الشييطان صيديق وواليد هيو رميز الحرّيية فكييف يقبيل‬‫العبودييية؟ نحيين نقتييدي بييه ونقي ّيدم لييه اإلحت يرام الييالزم وجمليية عبييدة الشيييطان‬

‫أطلقهييا علينييا أعييدائنا رغييم أن ال أحييد منييا يعبييد الشيييطان أبييدا ومييع ذلييك فإننييا‬

‫نفتخر بأن ندعى من قبل الغرباءعبدة الشيطان‬ ‫‪103‬‬


‫س‪:‬ما و العصر الجديد وما ي عالمات‬

‫‪-‬لقيد بييدأت والدتيه فعييال هيو العصيير الييذي سييحل فيييه الشييطان والجيين محييل‬

‫النييار وعصيير الييدلو وعصيير‬ ‫هللا ومالئكتييه فييي حكييم الكييون ويييدعى عصيير ّ‬ ‫فن ي ي ييديكس‪,‬هو العص ي ي يير ال ي ي ييذي س ي ي يييوجد في ي ي ييه الع ي ي ييرق اإلنس ي ي يياني المتط ي ي ي ّيور‬ ‫هوموجالكتيكا محل العرق المنحط الموجود حاليا هومو سابين سابين‬

‫س‪:‬ميييا ي الطوا يييي‬ ‫الشيطاني النقي‬

‫الشيييييطانية وميييي‬

‫يييي الطا يييية التييييي تمثييييل ال كيييير‬

‫هنياك طوائيف عدييدة مثيل الماسيونية بأشيكالها و كنيسية الشييطان والكنيسية‬‫األولي ييى للشي يييطان ومعبي ييد سي يييث وثيليمي ييا وكنيسي يية ع اززيي ييل ونجمي يية الصي ييباح‬ ‫وجماعيية مييرح الشيييطان ونظييام الزوايييا التسييعة وجماعتنييا المييدعوة (الكي ييان)‬

‫يمكن القول أننا نمثّل الفكر الشيطاني النقي‬

‫س‪:‬ما ي الجذور ال كرية للكيا‬

‫يتمدة ميين الشيييطان بنفسييه بشييحمه ولحمييه‬ ‫يمكيين القييول بصييدق أن أفكيياره مسي ّ‬ ‫وأن كتابييه القييالدة المقدسيية هييو تجميييع وتوحيييد لكييل الفكيير الشيييطاني عبيير‬

‫العصور‬ ‫س‪:‬ما ي أفكار الكيا‬

‫‪-‬تجييدها مشييروحة ف ييي القييالدة المقدسيية‪ ,‬وخالص يية فكرهييا تطييوير اإلنس ييان‬

‫كفرد وكعرق لكي يصبح إنسانا أعلى‪.‬‬

‫‪104‬‬


‫س‪:‬ما و الكتا المعتمد للكيا‬ ‫‪-‬هو القالدة المقدسة الذي تقرأه اآلن بين يديك‬

‫س‪ :‬ل للشيطانية معبد مثلما توجد الكنيسة والمسجد للديانات األخرى‬

‫‪-‬الفييرد هييو المعبداألصييغر والجماعيية الشيييطانية هييي المعبييد األ كبر(الكيييا ) أمييا مكييان‬

‫التأمي ييل الشخصي ييي في ييي البيي ييت فيي ييدعى المييييذب وأمي ييا مبني ييى اإلجتمي يياع العي ييام للتلمي ييذة‬ ‫الشيييطانية فيييدعى النييادن وأمييا مقيير الهيئيية ل جتميياع الخييا‬

‫فيييدعى الم ييل ومقيير‬

‫ومقره يدعى العرش‪.‬‬ ‫رئاسة الهيئة فيدعى الشرق وابليس‬ ‫المتجسد يدعى كيان الكيان ّ‬ ‫ّ‬ ‫س‪:‬م أبر الم كري الشيطانيي في كل العصور‬

‫‪-‬الشي ي يييطان نفسي ي ييه طبعي ي ييا‪,‬أنطون لون ‪,‬ديفيي ي ييد معات‪,‬أليسي ي ييتر كراولي‪,‬هيليني ي ييا‬

‫التجس ييد الجدي ييد‬ ‫بالفاتسييكي‪,‬أنطون سي يزندر ليفي‪,‬وأخيي ي ار كات ييب ه ييذه الس ييطور‬ ‫ّ‬ ‫إلبليس في هذا العصر‪.‬‬ ‫س‪ :‬ل يشر الشيطاني الدم و ل واج علي فعل ذلك‬

‫ تقديم الذبائح الحيوانية والبشرية للشيطان مطلوب وواجيب وشيرب اليدم‬‫متروك إلختيار الفرد الشخصي‬

‫س‪ :‬ل واج على الشيطاني أ ي ع الوشوم ويغير تسري ة شعرو‬

‫ال‪,‬ليس واجبا ‪,‬عليى الشييطاني أن يكيون فيي غايية األناقية والنظافية ووضيع‬‫الوشييوم اختيييار شخصييي كييذلك لييبس اإلكسس يوارات وتس يريحات الشييعر‪ ,‬لكيين‬

‫من المستحب وضع قالدة البافوميت بالذات‬

‫س‪ :‬ل واج على الشيطاني تناول المخدرات والك ول‬

‫‪ -‬شرب الكحول والمخدرات والتدخين امر جائز وليس واجب‬

‫‪105‬‬


‫س‪ :‬ل تجي الشيطانية اإلنت ار‬

‫‪-‬ال‪,‬الش ي يييطانية ه ي ييي ح ي ييب الحي ي يياة واإلس ي ييتمتاع بمباهجه ي ييا وملي ي ي ّذاتها عل ي ييى‬

‫كل لحظوة من عمره‪,‬الشيطان ال يطلب اإلستشيهاد‬ ‫الشيطاني أن يستمتع في ّ‬ ‫من أحد م وال يرضى بموت أحد من أتباعه‬ ‫س‪ :‬ل على الشيطاني أ يتعامل مع األسياد‬

‫‪,‬ويفض ييل ع ييدم التعام ييل م ييع الج يين مطلق ييا ف ييي مرحلت ييي الطال ييب‬ ‫ال ونع ييم‬‫ّ‬ ‫المكرس كونه ال يعرف التعامل معها وبدء التعاميل بحيذر ميع الجين اعتبيا ار‬ ‫و ّ‬ ‫ميين مرحليية األستاذ‪,‬ويسييتطيع ميين وصييل لمرحليية السيياحر األكبيير أن يتعامييل‬

‫ظل جسده في عيالم‬ ‫معهم بانفتاح ألنه صار من األكاجوال (الغيب)حتى لو ّ‬ ‫الكاجوال(الشهادة)‬ ‫س‪:‬ماذا بعد الموت‬

‫حسب التطيور الروحيي للفيرد يتحيدد مصيير ال ّيروح فيي خميس م ارحيل إميا‬‫من جديد إلسيتكمال تعليمهيا أو تصيبح روحيا ح ّيرة عليى األرض أو‬ ‫تتقم‬ ‫ّ‬ ‫تييذهب إلييى جهيينم للييتعّلم ميين الجيين أو تعبيير النكسيييون إلييى بوابييات النجييوم‬

‫حيييث يقطيين األسييياد الكبييار لتسييتكمل الرقييي الروحييي فييي عييالم األكيياجوال أو‬ ‫ّ‬ ‫تتحد بروح لوسيفر في أعلى المراحل‬ ‫س‪:‬ما ي بوابات النجوم‬

‫هييي مواقييع فييي الفضيياء الكييوني يسييكنها الشيييطان و أسييياد الجيين الكبييار هنييا‬ ‫يوجييد عييالم األكيياجوال وتفصييلها عيين عييالم الكيياجوال وتصييلها بييه النكسيييونات‬

‫الكونية) عبر السحر‪.‬‬ ‫(الممرات‬ ‫ّ‬

‫‪106‬‬


‫س‪:‬ما ي جونم وماذا يوجد فيوا‬

‫‪-‬هييي ممالييك جييوف األرض مييوطن األسييياد وهييي عييالم كعالمنييا فيييه ممالييك‬

‫ودول ورفيع ووسط ودنيء ليس فيه نيار تعي ّذب الخطياة وال دود يأكيل الجثيث‬ ‫وال مالئكة عذاب هذه األفكار تحريفات إبراهيمية‬

‫س‪:‬أي أجد مصدر العقيدة الشيطانية‬

‫فييي كتيياب القييالدة المقدسيية الييذي تق يرأه اآلن‪,‬ويتييألف ميين ثييالث وثييائق هييي‬‫سي ييفر الظلمي ييات والترويي ييدة وشاهنشي يياه‪,‬والقالدة المقدسي يية هي ييي كتابني ييا المعتمي ييد‬

‫الوحيد‪.‬‬

‫س‪:‬أي أجد الشريعة الشيطانية‬

‫في كتاب القالدة المقدسة الذي تقرأه اآلن‬‫س‪:‬ما ي الرمو الشيطانية‬

‫تمث ييال الط يياووس‪-‬نجم يية البافومي ييت الخماس ييية–طالس ييم الج يين‪-‬عي ييدد‪-666‬‬

‫الصليب المقلوب‪-‬المثلث المقلوب‪-‬عين حوروس‪-‬الهرم ‪........‬الخ‪.‬‬ ‫س‪:‬ما ي األعياد الشيطانية‬

‫تجسييد الشيييطان فييي ال اربييع ميين نيسييان وعيييد‬ ‫أهمهييا أعييياد الر يييع وهييي عيييد ّ‬‫القضيييب فييي ال اربييع والعش يرين ميين نيسييان‪ ,‬وعيييد تقييديم الذبيحيية البش يرية أول‬ ‫وهييو عيييد‬

‫النييار فييي األول ميين آب وعيييد الخري ي‬ ‫أيييارو عيييد الصييي عيييد ّ‬ ‫الهييالووين فييي الحييادي والثالثييين ميين تش يرين االول‪,‬وعيييد الشييتا وهييو عيييد‬ ‫اإللهام ييات والت ييأمالت ف ييي ال ارب ييع والعشي يرين م يين ك ييانون األول‪ ,‬ويعتب يير ي ييوم‬

‫اإلثني هو يوم الشيطان المقدس ويحتفل به أسبوعيا ‪.‬‬

‫‪107‬‬


‫س‪ :‬ل الشيطانية ديانة تبشيرية‬

‫‪-‬ال ونع ييم‪,‬ال ألن الش يييطانية كم ييا ن اره ييا ليس ييت للعي يوام وانم ييا للنخب يية الن ييادرة‬

‫وتختار أعضيائها بعنايية فائقية وهيي تيذهب إلييهم وليسيوا هيم مين ييأتون إليهيا‬ ‫‪,‬و نعييم ألن الشيييطاني إذا توسييم فييي شييخ‬

‫دو ار فييي إنتصييار النييار عّلمييه‬

‫وبشره بها أي (شيطنه)‪.‬‬ ‫الشيطانية ّ‬ ‫س‪ :‬ل يجو للشيطاني ق ار ة كت الديانات األخرى‬

‫محرمييات وممنوعييات بييل يسييمح‬ ‫نعييم ألن الشيييطان بعكييس هللا ليييس لديييه ّ‬‫بالحصول على المعرفية والحكمية مين أي مصيدر كيان ‪,‬لكين الشييطاني مليزم‬

‫بتقييم كل ما يقرأه ‪.‬‬

‫س‪:‬ما و ممر اليد اليسرى‬

‫هو نظام وضعه الشييطان للصيفوة ويعيرف بيالعلم الخفيي والفين األسيود ‪,‬وهيو‬

‫معنيي بتحقيييق اإلزدهييار الفييردي وتحقيييق الييذات والتميييز وميين يقبلييه يكييون قييد‬ ‫تحمييل مسييؤولية عظيميية فييإن فشييل يقيياد إلييى اإلنتحييار أو الجنييون عقابييا علييى‬

‫فشييله ‪,‬إن مميير اليييد اليسيير طريييق تحقيييق الفييرد لذاتييه أوال وطريييق وصييول‬

‫الشيطان لتسّلم حكم الكون ثانيا‬ ‫س‪:‬ما و ممر اليد اليمنى‬

‫ه ييو نظ ييام وض ييعه هللا ومالئكت ييه إلس ييتعباد البش يير وتح ييويلهم إل ييى نكي يرة عب يير‬

‫الديانات السماوية والقوانين الوضعية‬ ‫ّ‬

‫‪108‬‬


‫س‪:‬ما و الكيا‬

‫هييو المجتمييع الشيييطاني المدعو(الحركيية الشيييطانية الفعلييية) وهييو أقييو ميين‬ ‫كنيسة المسيحيين وأمة المسلمين ‪,‬الكيان هو حضور الشيطان شخصييا بيين‬

‫أتباعه المصطفين على كوكب األرض وسط الجنس البشري‬ ‫س‪:‬كي‬

‫أصب ع وا في ال ركة الشيطانية ال علية‬

‫الروحييية‬ ‫بمجي ّيرد قرائتييك للقييالدة المقدسيية أصييبحت عض يوا فيهييا ميين الناحييية ّ‬‫عجلت في حلول عصر النيار بتنيوير ذهنك‪,‬أميا اإلنضيمام الفعليي فهيو‬ ‫ألنك ّ‬

‫ق يرارك الخييا‬

‫بتطبيييق مييا جيياء فييي القييالدة المقدسيية أمييا اإلنضييمام للمحفييل‬

‫تقدره الجماعة‬ ‫فأمر ّ‬ ‫س‪:‬لماذا تمجد ال ركة الشيطانية ال علية شخصية يرام‬

‫حيي يرام ه ييو س ييليل طوبلق ييايين اب يين ق ييايين اب يين آدم م يين زوجت ييه ليلي ييث إبن يية‬‫الشيطان وهو حافظ المعرفة القديمة التي أخفتها المالئكة عن البشر وعلمهيا‬

‫الجن لبني آدم بعد الطوفان وقد مات ثيم قيام مين الميوت روحييا لييعّلم النياس‬

‫العلم والحكمة ومن الشخصيات الممجدة قابيل وطوبال قايين‬ ‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م األد وال‬

‫‪-‬الش يييطان ه ييو المله ييم و ارع ييي الش ييعر والموس يييقى والنح ييت والس ييينما والرس ييم‬

‫وس ييائر اآلداب والفن ييون الش يييطانية تق ي ّيدر الفن ييان واألدي ييب تق ييدي ار عالي ييا فهم ييا‬ ‫قريبان من قلب الشيطان مثلهما مثل العالم والثوري والحكيم‬ ‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م الجنس‬

‫الشيييطان ملييك الحييب والجيينس مييارس الجيينس كمييا تشيياء بكافيية أشييكاله أو‬‫ابقيى بييال جيينس هييذا يعييود لييك وحيدك لكيين الجيينس أفضييل وسيييلة للرضييا عيين‬ ‫الييذات والحصييول علييى المتعة‪,‬والشيييطان إمييام العاشييقين وأميييرهم إنييه العاشييق‬

‫األول وراعي المحبة الحقيقي‪.‬‬ ‫‪109‬‬


‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م ا سرة‬

‫يب اإلنسييان‬ ‫الشيييطانية ال تقبلهييا وال ترفضييها ولكيين ميين المهييم جييدا ان يحي ّ‬‫أصله(والديه) وبدرجة أقل فرعه(أبناءه)‪,‬وأسيرة الشييطاني الحقيقيية هيم زمالئيه‬ ‫في الكيان‬ ‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م الدولة‬

‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م البيض والسود والص ر واليوود‬

‫ال نعارض الدولة طالما ال تعارضنا فعليا وعمليا وان عارضتنا رسميا‬‫ ق ييادة الم ييذهب ينبغ ييي أن يكوني يوا قوق ييازيي المالم ييح ب يييض البشي يرة ال يه ييم‬‫أك ييانوا عجم ييا أم عرب ييا المه ييم أن يكوني يوا ب يييض البشي يرة ألن الش يييطان أب يييض‬

‫أش ييقر مل ي ّيون العين ييين يح ييب الع ييرق القوق ييازي‪ ,‬ويقب ييل الزن ييوج والمغ ييول ف ييي‬ ‫الدرجات الدنيا ويرفض قبول اليهود تماما ألنهم أحط األجناس‬ ‫س‪:‬ما و موق‬

‫الشيطانية م الكابا و‬

‫‪-‬الكابااله طريقة سحرية أصيلة فرعونية مصيرية وليسيت يهوديية أبيدا تعطيي‬

‫نتائ حقيقيةألنها تعتبر الكون طاقة واحدة وهذا صحيح‬ ‫س‪:‬ما و العمل المناس‬

‫س وجوة النظر الشيطانية‬

‫‪-‬ه ييو العم ييل ال ييذي يحق ييق للش يييطاني اس ييتقالليته دون الخض ييوع ألح ييد مث ييل‬

‫المحام ياة والتجييارة الحي ّيرة ‪,‬والعمييل الييذي يولييد طاقيية األدرينييالين كالعمييل فييي‬ ‫الشرطة والجيش‪.‬‬ ‫س‪ :‬يييل يجيييو للشييييطاني مسيييايرة غييييرو فيييي طقوسييي الدينيييية أو عاداتييي‬ ‫اإلجتماعية‬

‫كل فرد على حدة‬ ‫نعم إذا أوجبت الضرورة ذلك ويترك األمر لتقدير ّ‬‫س‪:‬ما ي نتيجة إعتناق ال رد للشيطانية‬

‫‪110‬‬


‫غني ييا م يين الناحي يية المادي يية وجم يييال م يين الناحي يية الجس ييدية ومهاب ييا‬ ‫يص ييبح ّ‬‫ومحبوبا من المجتمع وخالدا في عالم األكاجوال وأهم مين ك ّيل ميا سيبق ينيال‬

‫الحكمة‪,‬الحكمة أثمن ما في الوجود ‪.‬‬

‫األر ي الشيطانية المقدسة‬ ‫س‪:‬ما ي ا‬

‫هي مصر أو ألنها مملكة لوسيفر األولى وموطن كعبتنا الهرم األكبر وهيي‬ ‫أم الييدنيا منبييع الفيين واإلبييداع والمعرفيية ومنهييا سنسييود علييى العييالم لييذا يجييب‬

‫الح ي إليهييا لييو مي ّيرة فييي السيينة ميين قبييل أعضيياء الكيييان ولبنييا حيييث هييبط‬ ‫األسياد في جبل حرمون واألرد حيث نزلت القالدة المقدسة على كاتبها‬ ‫س‪:‬ما و التطور الجا كتيكي‬

‫المجري أي سيادة أسيياد الجين عليى الكواكيب والمجيرات واسيتالم‬ ‫هو التطور‬ ‫ّ‬ ‫الشيييطان عرشييه الكييوني بعييد هزيميية هللا فييي المعركيية الكبيير األخييرة القادميية‬ ‫بعييد إنتشييار الكيييان الشيييطاني فييي كافيية األرض حيييث سيييتوار هللا فييي عييالم‬ ‫النسيان‪.‬‬ ‫س‪:‬ما ي اغلى نصي ة شيطانية‬

‫أحييب نفسييك أوال وعييش حياتييك مسييتمتعا بكي ّيل لحظيية وقبييل كي ّيل شيييء كيين‬‫حكيما تعلم تلك هي اغلى نصيحة شيطانية‪.‬‬ ‫(تم نص سؤال وجوا )‬

‫‪111‬‬


‫رسالة الطبيعة‬ ‫‪-1‬نح يين ن ييؤمن ب ييالعيش حس ييب ميي يراث اإلنس ييان البيول ييوجي وبالتن يياغم م ييع‬ ‫قوانين الطبيعة وهذا يشمل اللواط أيضا ألنه طبيعي‬ ‫‪-2‬ونحن نفضل الطعام الطازج في حالته الطبيعية كما هو معطى لنا‬

‫‪-3‬ونحن نحب العيش في بيئة نقية جيدة التهوية وماءها نظيف وتطلّ مين‬ ‫نوافذنا حين اللزوم أشعة الشمس المباشرة‬ ‫‪-4‬نحيين نمييارس التمييارين الرياضييية لييو ميرة أسييبوعيا‪,‬ونمارس رياضيية المشييي‬ ‫يوميا‬

‫‪-5‬نحيين ال نحي ّيرم الكح ييول والحشيييش والت ييدخين ونفضييل تناوله ييا أحيانييا ف ييي‬ ‫مناسباتنا الخاصة واجتماعاتنا بغير إسراف‬ ‫‪-6‬نحن نمارس الجينس اآلمين ونفيرغ طاقتنيا الجنسيية بغيير كبيت وال إضيرار‬ ‫بأجسادنا وكل منا مطلوب منه أن يمارس الجينس ميع األشيخا‬

‫اآلمنين الذين ال يشكلون خط ار عليه‬

‫المناسيبين‬

‫‪-7‬نحي يين نتجني ييب اإلكثي ييار مي يين تني يياول أيي يية أدويي يية مصي يينعة ممي ييا يبي يياع في ييي‬ ‫الصيدليات إال للضرورة‬ ‫‪-8‬مجتم ي ييع الكي ي ييان يح ي ييض أفي ي يراده أن يكوني ي يوا أص ي ييحاء وأقوي ي يياء ويمارسي ي يوا‬

‫الرياضة حتى لو رياضة المشي‬

‫‪-9‬نحيين ال نسيياعد اآلخيرين فييي شيييء ولييو حتييى باإلحسييان والصييدقة واجبنييا‬ ‫هييو أن نسيياعد بعضيينا الييبعض وليييس الغربيياء‪ ,‬نحيين الكيييان شييعب الشيييطان‬

‫المختار وال نتعامل مع الغريب عنيا إال بقصيد شييطنته وادخاليه فيي جماعتنيا‬ ‫إن رغب هو بذلك‬

‫‪112‬‬


‫‪-10‬الطبيعيية هييي بافوميييت أمنييا حيييث أن كوكييب األرض تجسيييدها المييادي‬ ‫المعرض‬ ‫لذا وجب علينا الحفاي على بيئتنا وحماية حيواناتها ونباتاتها وانقاذ‬ ‫ّ‬

‫ل نقراض منها‬

‫‪-11‬وألن الطبيع يية أمن ييا وج ييب علين ييا أن ن ييتعلم منه ييا ون ييدرس قوانينه ييا مث ييل‬ ‫التطور والبقاء ووجب علينا دراسة الحيياة الحيوانيية والنباتيية والبشيرية‬ ‫قانوني‬ ‫ّ‬ ‫الدروس والعبر منها‪.‬‬ ‫لنتعلم ّ‬

‫‪-12‬ينبغي أن نضمن بقاء كياننا الشيطاني جيال بعد جيل لهذا على األسر‬ ‫المتمييزين‬ ‫الشيطانية إنجياب النسيل الكثيير وضيم أكبير عيدد مكين مين النياس‬ ‫ّ‬

‫إلى الكيان الشيطاني وعلى الرجل الشيطاني أن ينكح العديد من النسياء مين‬ ‫أجل ملء المجتمعات بأبناء إبليس وله أن ينكح الرجال ألجل المتعة أيضا‬

‫‪113‬‬


‫الرسالة ال رعونية‬ ‫‪-1‬الرغبة هي القانون الرغبة تحت اإلرادة‬ ‫‪-2‬كما هو فوق كذلك تحت‬

‫‪-3‬إفعل دونما إحساس بالذنب أو ال تفعل‬ ‫‪-4‬السحر يخضع لقوانين الطبيعة وال يسير ضدها‬ ‫‪-5‬اللغة نوع من السحر‬

‫‪-6‬ال شيء يأتي من الشيء‬ ‫‪-7‬كل شيء يوجد يسحب الوجود من شيء آخر‬ ‫‪-8‬كل األشياء أتت من مصدر واحد لهذا تغيير جزء يؤثر على الكل‬ ‫‪-9‬المظهر الشخصي مهم لجذب انتباه اآلخرين فتنظفوا وتأنقوا‬

‫‪ -10‬ارقييب كييل قييول وفعييل وسييلوك تقييوم بييه مييا تقييوم بييه ينييت انطباعييا لييد‬ ‫تصرف‬ ‫اآلخرين فكن حذ ار قبل أي ّ‬

‫‪-11‬لوسيفر إله تحقيق الذات فكن طموحا ‪.‬‬ ‫‪-12‬إن لم يكين ليك عيدو فياخترع عيدوا‪,‬وجود عيدو يجعليك تيدافع عين نفسيك‬ ‫باتخيياذ اإلج يراءات الدفاعييية هييذا أوال وثانيييا وجييود عييدو يييدفعك لتطييوير كي ّيل‬ ‫إمكانياتييك واسييتخدام أقصييى مواهبييك لمواجهتييه والتغلييب عليييه واثبييات ذاتييك‬

‫وثالثا وجود عدو يكشيف ليك بشيكل واضيح عيوبيك ونقياط ضيعفك ويسياعدك‬

‫على إصالح ذاتك وهذا ينطبق على وجود الكيان ككل‬

‫كل شيء‬ ‫لكل شيء ‪,‬فالتوقيت هو ّ‬ ‫‪-13‬إختر التوقيت المناسب ّ‬

‫‪114‬‬


‫‪-14‬إن حانييت فرصييتك فاقتنصييها وان هبييت رياحييك فاغتنمهييا ال تتييردد خييذ‬ ‫ماتريد فو ار‬

‫‪-15‬راقب عواطفك وراقب إرادتك أدرس الوضع جيدا قبيل أن تقيدم عليى أي‬

‫فعل‬ ‫‪-16‬اسي ييتفد مي يين دروس الماضي ييي لكي يين ال تي ييدع نكبي ييات الماضي ييي تحبطي ييك‬ ‫‪,‬تقدم إلى األمام‬ ‫وتشعرك بالحزن ّ‬ ‫‪-17‬ال يوجد سالح أقو من األنثى استخدم األنثى يا أبن الكيان في تمرير‬ ‫الدعارة وليس في ذلك خجل‬ ‫وتيسير أمورك فالشيطان رب ّ‬

‫‪-18‬العيون نافذة الروح استخدموا عيونكم في السحر واإلغراء والحسد‬ ‫‪-19‬كن مملوءا بنار الجاذبية الشخصية كن فاتنا معبقا ببخور إبليس‬ ‫قدر إنجازاتك واعشق أعمالك قل لنفسك ول خرين هذا ما صنعته يداي‬ ‫‪ّ -20‬‬ ‫تكبر وافتخر فالشيطان إله الكبرياء كان وسيبقى كذلك‬ ‫ّ‬

‫‪-21‬تشي ييبه بي يياألفعى كي يين مغريي ييا مثلهي ييا دارسي ييا لعي ييدوك مثلهي ييا ‪,‬ادرس سي ييلوك‬ ‫الحيوانييات عاميية وتعلييم ميين تص يرفاتها فييي الحفيياي علييى نفسييها والبقيياء رغييم‬

‫المخاطر‬

‫‪-22‬جاز الشر بالشر إن كان ذلك ال يشكل خط ار عليك وعندما يقع عيدوك‬ ‫في يديك ال ترحمه أبدا إقضي عليه تماما ال تعطيه فرصية ثانيية واال سييأتي‬

‫لينتقم منك‬

‫‪115‬‬


‫‪-23‬أنييت يييا ابيين الكيييان سيييد نفسييك أنييت فرعييون زمانييك فتبيياهى بغ ييرورك‬ ‫وصييل باجتهييادك وعلمييك إلييى مرتبيية األلوهييية كيين إلهييا يييا ابيين الكيييان وكونيوا‬

‫آلهة يا بني الكيان كافة‬ ‫الوصية المجيدة‪:‬‬

‫‪ -24‬إذهب ي يوا يي ييا أبني يياء الكيي ييان إلي ييى المس ي يتحقين فقي ييط وانشي ييروا بيي يينهم درب‬ ‫الخطيئيية والسييحر أنييتم شييعب الشيييطان المختييار وفيييكم نييزل كتابييه وبلغييتكم‬ ‫وبييإبنكم كتييب بييوحي ميين لوسيييفر وليييكن إبليييس معكييم يييا أبنيياء الكيييان إلييى‬

‫االبد‬

‫المجد للشيطا‬

‫المجد لألسياد‬

‫‪116‬‬


‫رالّتويدة‬ ‫‪2014‬‬ ‫اجملد ل ألس ياد‬

‫‪117‬‬


‫مفاتيح العنارص‬ ‫مفتاح النرار‬ ‫أأول‪ -‬سونف‪ -‬فورساج –جو‪ -‬اايد‪-‬ابلت ‪-‬لونش‬ ‫جالز‪ -‬فونفو‪ -‬سوبرا‪ -‬زول‪ -‬رو‪ -‬ري –ات‪ -‬انزبس‬ ‫عود –جارا‪ -‬اتملربج‪ -‬دوس‪ -‬هول ‪-‬يق‬ ‫قا‪ -‬نوثووا‪ -‬زميز –عود‪ -‬كوما‬ ‫ات‪-‬نوبلوه‪-‬زن‪-‬سواب‪-‬ثيل‪-‬جونب‪-‬بريج‬ ‫ادلي‪-‬دس‪-‬فربس‪-‬عوبيل‪-‬يج‪-‬رامس‬ ‫اكسارم‪-‬عوهريال‪-‬اتاب‪-‬بري‪-‬دس‪-‬زونرينسج‬ ‫اكب‪-‬ارم‪-‬الدانه‪-‬بياله‪-‬فارزم‬ ‫زنرزا‪-‬عدان‪-‬جونو‪-‬اايد بعل‪-‬دس‪-‬هوم‪-‬عود‬ ‫توح‪-‬سواب‪-‬ايبام‪-‬لو‪-‬ايبايم‪-‬دس‬ ‫لوحلو‪-‬فب‪-‬زمد‪-‬بومعل‪-‬عد‪-‬جببا‬ ‫ععا‪-‬تع‪-‬بيعب‪-‬بالمول‪-‬عد‪-‬فاعوان‪-‬ذكري‬ ‫قع‪-‬عد‪-‬زمران‪-‬عدو‪-‬صقل‬ ‫قعا‪-‬زريج‪-‬لعب‪-‬زردو‪-‬نقو‬ ‫ماد‪-‬حواث‪-‬لعايدا‬ ‫مفتاح املاء‬ ‫أأجت‪-‬فباح‪-‬زوجن‪ -‬أأوم‪-‬فعيب‪-‬صدل‬ ‫فيافل‪-‬صب مع الل‪-‬برج‪ -‬أأي‪-‬زعزع‬ ‫يب‪-‬حدف‪-‬قرصان‪-‬افرام‪-‬تع‪-‬تلحو‬ ‫ابرالكيدا‪-‬قوي‪-‬تع‪ -‬ألرسكل‪-‬طربس‪-‬عوج‬ ‫بلتوح‪-‬جييب‪-‬شص‪-‬لو صد‪ -‬أأوري‪-‬عد‬ ‫ما خيالف‪-‬شص‪-‬بيع‪ -‬أأذن جن‪-‬لعب‬ ‫‪118‬‬


‫نعوان‪-‬طرف‪-‬قرص‪-‬تع‪-‬يج‪ -‬أأوم‪-‬معن‬ ‫لعدن‪-‬ترجو‪-‬هجل ذكري‪ -‬أأي‪ -‬أأىس‬ ‫نقود‪-‬زمران‪-‬ما يقال‪-‬عد‪-‬عظام‪-‬فريلب‬ ‫لعب‪-‬زر‪ -‬أأي‪-‬اايد‬ ‫مفتاح الّتاب‬ ‫ممىش‪-‬جاهه‪-‬معد‪-‬سري‪-‬تقمصه‪-‬زين به‪-‬عص‬ ‫لو انداح‪-‬نرظ‪-‬شص‪ -‬أأثل‪-‬ثقبه‪-‬شص‪-‬تع‬ ‫بو مع‪-‬مقيص بال‪-‬تيلوخ‪-‬قن‪-‬تولتورج‬ ‫شص شص‪-‬جن‪-‬عزين‪-‬دس يت‪-‬برجدو‪-‬عد‪-‬طرزول‬ ‫ليل لعل‪-‬ابلزارج‪-‬عد‪-‬عالء‪-‬ثمل‪-‬عص‬ ‫ين تعب‪-‬دوجلا‪-‬فونسرياج‪-‬لونسا‪-‬كعب يم عيل‪-‬فرس‬ ‫قلع‪-‬محيل‪-‬كوكسب‪-‬فيايف‬ ‫عزيز‪-‬زب‪-‬عد‪-‬مغناج‪-‬دي‪-‬جن تعب‬ ‫فاون‪-‬نعنع‪-‬ايل‪-‬ابنبري‪-‬مالبريج‬ ‫بلط‪-‬قوس‪-‬نوعان‪-‬فالح‬ ‫بلط‪-‬عد‪-‬فواعن‪-‬دعابة‪-‬معد‪-‬جوهر‪-‬غوص‬ ‫أأمريان‪-‬مشام‪ -‬أأحواز‪-‬قع قعقوم‪-‬عد‪-‬نوار‬ ‫مياك‪-‬علز‪ -‬أأوم‪-‬علهيم‪-‬كرسماج‪ -‬أأجحية‪-‬ذكر‪-‬فينجالك‪-‬عد‬ ‫ام‪-‬فا‪-‬ماربوجو‪-‬بالبل‪-‬عنانئيل‬ ‫قعان‬ ‫مفتاح الهواء‬ ‫أأثيل‪-‬لوسدي‪-‬بعباج‪-‬عد‪-‬ظرفة‪-‬هجل‬ ‫يج‪-‬شص‪-‬يج‪-‬عفعف جو‪-‬قرمب‪-‬يب دي‬ ‫دس‪-‬صنف‪-‬فيفيف‪-‬كرسيم‪-‬عويل‬ ‫مع مب‪-‬صب مع‪-‬جع‪-‬قرمب‪-‬كربل‬ ‫كرسيم‪-‬قرو‪-‬عد‪-‬زي –شص‪-‬عد‪-‬جف‬ ‫دوس يت‪-‬اكبامييل‪-‬شص‪-‬كب معون‪-‬عد‪-‬ال نشني‬ ‫‪119‬‬


‫شص‪-‬تع‪-‬لو‪-‬قىل‪-‬طورزو‪-‬نور قيص‪-‬عد‪-‬كوجسة‬ ‫بغيل‪-‬زير‪-‬معد‪-‬ديس‪-‬عد‪-‬عبيةل‬ ‫دع‪-‬علب‪-‬قعل‪-‬ذكر‪-‬عد‪-‬زمران‬ ‫اوبيل سوجن‪-‬ريس تيئيل‪-‬عف‬ ‫نور ملعب‬ ‫مفتاح ا ألثري‬ ‫صباح‪-‬زميي‪-‬دو‪-‬أي‪-‬يف‪-‬عود‬ ‫نواس‪-‬تع‪-‬قنيص‪-‬عدروخ‪-‬درفال‬ ‫كعوجس‪-‬عود‪-‬فاونتيس‪-‬بربصول‬ ‫تع‪-‬بلعور‪-‬قصارام‪-‬ع‪-‬م‪-‬ابزي‪-‬انرصاث‬ ‫عف‪-‬عود دوجلار‪-‬زيزوب‪-‬زليطة‪-‬كعومسج‪-‬طول‪-‬طوريج‬ ‫عود‪-‬زي‪-‬شص‪-‬اي‪-‬س يخ‪-‬ل‪-‬تع‪-‬فو‪-‬يو‬ ‫عود‪-‬لعود‪-‬اثيلط‪-‬دوس‬ ‫حوابر‪-‬بعول‪-‬صوبع‪-‬قرمفة‬ ‫شص‪-‬تع‪-‬لع‪-‬فلس‪-‬عود‪-‬ق‪-‬كوكشب‬ ‫عقانيس‪-‬عود‪-‬دربس‪-‬قعص‪-‬يف‪-‬اي‪-‬طرزي‬ ‫عود‪-‬بلورة‪-‬لع‪-‬الل‪-‬عيد‪-‬انس‪-‬صقلس‪-‬بغل‬ ‫يج‪-‬لعد‪-‬ايل‬

‫‪120‬‬


‫سفر تعارض املصاحل‬ ‫غن أأ رول حلن خيطر عىل قلبك مفا بعده ليس سوى صداه‪-‬قيلت يف الهواايت واملواهب‬ ‫‪ -1‬ر‬ ‫‪ -2‬أأثبت العلامء بشلك ال جلكدال فيلكه أأن ا يلكني يعلكيش يف ه ملكا هلكو بسلك يط وبلكدا فقلكمي‬ ‫التعلكلكاون والملكلكرم والعفلكلكاف واجلكلكارة املسلك تجري قلكلكمي بدويلكلكة ال يعرفهلكلكا أأهلكلكل احل لك ولكلكلكام لكلكدن‬ ‫االنسان وتعقدت حياته زادت مساحة اليسار يف وجوده اك ألاننية والبخل واالنفتاح اجلنيس‬ ‫ولكها قمي مدنية‬ ‫‪-3‬ان خلق االنسان اكن اخلطيئة الوحيلكدة اللكيت ارتم لكا م وملكا علكدا ذم فلك ملكا أأبدعلكه‬ ‫تعاىل حسن ومجيلكل ملكن كيلكاانت أأوىل وحيلكواانت ونبلكااتت وطبيعلكة لوهلككا للكيس فلكرا وال‬ ‫جتديفا هونفسه قال يف التوراة(وندم الرب ألنه خللكق االنسلكانلبل أأ لكن ملكن هلككا فهلكو بلك‬ ‫ألنلكلكه ارتملكلكب تلكلككل الغلطلكلكة اللكلكاول اصلكلكالهيا ابلطوفلكلكان لكلكهيكل البطلك زملكلكن نلكلكوحل وملكلكا مطلكلكر‬ ‫الطوفان اال دموع م اليت مغرت ا ألرض ندما ألنه خلق االنسان‬ ‫‪-4‬صديق اليوم قد يصري عدو الغد وعدو اليوم قد يصلكري صلكديق الغلكدليقولون هلككا واحللكق‬ ‫اهنلكلكا ليسلكلكت مس لكاأة صلكلكداقة وعلكلكداوة بلكلكل مصلكلكاحل متبلكلكدة ملكلكا الصلكلكداقة والعلكلكداوة اال لكلكرد‬ ‫مصطلحات فارغة توضع عناوين ملهامت قكرة و أأجندة خشصية‬ ‫حيرك الناس وليس احلب والمره ما جينرد احملامني والقضاة واحملامك امنا‬ ‫‪-5‬ليس اخلري والط ما ر‬ ‫تعارض املصاحل هو اذلي يفعل ذم ونتيجة التعارض دامئا يه الرصاعللن يمون املام يوما‬ ‫يف صف املس تاأجر ولن تمون املر أأة يوما يف صاحل رالرجل يف ساحات احملامك‬ ‫‪-6‬مل يعد الناس يؤمنون ابلآلهة وال حىت ابلش ياطني لقد عبدوا الها واحدا هو امللكال وفتحلكوا‬ ‫هل املساجد اجلديدة ويه البنوك واختكوا ش يطانة قرينة واحدة يه القساوة ينمروهنا شلكفاها‬ ‫ويعملون هبا فعاللويبدو أأن م قدم اس تقالته من وظيفته لمن مل يعمل هبا بعد أأحد!‬ ‫‪-7‬يقول املسلمون أأن الغاية من خلق االنسان يه خالفة م يف ا ألرض وتقدمي العبلكادة هل‬ ‫ويقول املس يحيون أأن الغاية من خلقه فيض احملبلكة املوجلكود دلى م ورغبتلكه يف أأن يعطلكي‬ ‫تكل احملبة حملبوبني ويقول املتصوفة أأن م أأحب أأن يعرف خفلق اخللق ليعرفلكوه لواحللكق ان‬ ‫املقوالت الثالثة ابطةل خفللكق االنسلكان غلطلكة م المبلكرية اللكيت ال زال حياسلكب نفسلكه علهيلكا‬ ‫حىت الن فميف جيعل غلطته خليفته ويطلب العبادة من عبدة ا ألملكوال و البقلكر وا ألصلكنام‬ ‫‪121‬‬


‫والفريانل وال يبغض م شيئا أأ ن من البطلك ألهنلكم مجيعلكا عصلكوه وأأفسلكدوا ا ألرض كوكبلكه‬ ‫الازرق امجليل ودمروا بيئهتال وال يرغلكب يف أأن يعرفلكه أأحلكد ألنلكه ببسلكاطة ال يعلكرف نفسلكه‬ ‫حق املعرفة وامنا هو يسعى للمامل والتطور ومعرفة ذاته مثهل مثل سائر المياانت ا ألوىل!‬ ‫‪ -8‬ثري من الناس يرفضون التغيلكري املكام اكن وضلكعهم ملكزراي ويفضلكلون الواقلكع امللكاألوف اذلي‬ ‫يعيشون فيه خوفا من اجملهول‬ ‫‪-9‬الفق لكراء و وقلكلكود الثلكلكورات وقودهلكلكا فعلكلكال فهلكلكم حيّتقلكلكون فهي لكا ألن ملكلكن قلكلكاموا ابلثلكلكورة ال‬ ‫حيصدون مثارها وامنا غالبا ما يعود امللعب للأغنياء القداىم ام اكن قبلكل الثلكورة أأو ألغنيلكاء‬ ‫جدد‬ ‫‪-10‬اذا افتقر غين فاعمل أأنه سلك يمون أأول الثلكائرين فلكككرى ا ألشلك ياء املّتفلكة القدميلكة ال تلكزال‬ ‫جتري يف عروقه‬ ‫‪-11‬القتل سهل عندما يمون جلكزءا ملكن طقسلشلكعائر ودراملكا أأو حلكىت لعبةلعنلكدما يصلكبح‬ ‫جزءا من أأداء ثييل اكحللكرب يفقلكد القتلكل قيتلكه القاسلك ية دلى ممارسلك يه ويصلكبح أأملكرا علكاداي‬ ‫تناول الطعام مثالل ا ألعالم والرملكوز وا ألغلكاين الوطنيلكة وا ألوهلكام الوطنيلكة والوعلكد ابملاكفلكاة‬ ‫والّتفيعات مصمت ليك تفصل اجلندي عن محله ودمه وتدفعلكه لتقلكدمي نفسلكه ذبيحلكة ابرادتلكه‬ ‫خلدمة ر‬ ‫احلاكم و بكم يتساوى القاتل والقتيل‬ ‫‪-12‬امجلوع ميمن حتريمها بعيدا عن م لملكن ملكن املسلك تحيل حتريمهلكا بعيلكدا علكن الشلك يطان‬ ‫لمبعىن أأن المراهية وليست احملبة يه وقود الثورات والعدو املثلكايل ألي شلكعب هلكو ه ملكا‬ ‫هو غريب عنه فعال او ظنرا‪.‬‬ ‫‪-13‬مسا ني و الناس اذليلكن سلكفمت دملكاعم علكىل ملككاا التلكار فلك أأحالاملكم السلكاموية‬ ‫جبنان أل الساموات وا ألرض وجتري من حتهتا ا ألهنار و أأحالامم ا ألرضية ابلعداة االجامتعيلكة‬ ‫واحلرية واملساواة مايه اال أأوهام يف أأوهام وخزعبالت يف خزعبالتل فمل يتغلكري ءء وللكن‬ ‫يتغلكري ءء طامللكلكا هلككا النلكلكوع امللكلكنحط ملكن البطلك موجلكلكود علكىل ا ألرضل ان أأملكلكل الميلكلكاانت‬ ‫ا ألوىل هو يف االنسان السوبرمان القادم يف جاال تياك احلضارة ا ألخرية‬ ‫‪-14‬يتفنن الناس يف صنع ا ألوهام واعطاء هكه ا ألوهام اسام وحقوقلكالو أأ رب أأوهلكام البطلك ملكا‬ ‫يسمى (الشخصية املعنويةل مثل ما يسمى الط ة وملكا يسلكمى ادلوة وملكا سسلكمى المنيسلكة‬ ‫لهكه لكها رترهات سسخر مهنا المياانت ا ألوىل يف عالها‬

‫‪122‬‬


‫‪-15‬لقد اخّتع اللصوص املتحدون ما يسلكمى الطلك ة للكيك لكرب ه للكص ملكن القتلكه وال‬ ‫تّتتب عليه الزتامات قانونية‬ ‫‪-16‬واخّتع اللصوص املتحدون ما يسمى ادلوة ليك يس يطر القوي عىل الضلكعيف ويفلكرض‬ ‫ارادته ابلقانون دون أأن تقع عليه مسؤولية‬ ‫‪-17‬واخلكلكّتع اللصلكلكوص املتحلكلكدون المنيسلكلكة ل تلكلككهب العشلكلكور اىل خ لكزائهنم وو انمئلكلكون‬ ‫ومراتحون!‬

‫‪123‬‬


‫سورة العني‬ ‫الفصل ا ألول‬ ‫‪--1‬افعل ه ما جيلب م السعادة وا ر رلّلة‬ ‫‪-2‬ال سستشهد يف سبيل الضعفاء وال تظهر هبم رمحة أأولئك اذلين فشلوا يف فهم واقع احلياة‬ ‫‪-3‬االنتقام ألجل االنتقام هو عالمة القوي‬ ‫تمررها رمرة أأخرى‬ ‫‪-4‬ال سشعر ابذلنب ان ارتمبت حامقة لمن ليمن ذم درسا م ل ال ر‬ ‫‪-5‬اعنت بنفسك أأوال ومن مث مبن يعنهيم أأمرك‬ ‫‪-6‬قدر س حياتك وجتنب املوت اال ألجل ربايئك‬ ‫‪-7‬كن فاحصا معيقا حفرلكارا يف ا ألرض متلك احلقيقلكة ملكن الملككب واولكا دوملكا علكن اجلديلكد‬ ‫وابتدع دوما طريقة فريدة‬ ‫‪-8‬ما ملكن جنلكة سلكاموية حسلكب مفهلكوم ا ألداين ليف الواقلكع كوكلكب ا ألرض هلكو اجلحلكمي فعلكالل‬ ‫حنول‪-‬حنن أأبناء الميان‪ -‬هكا اجلحمي اىل جنرة‪.‬‬ ‫والسعادة يف أأن ر‬ ‫‪-9‬كن خفورا ب ما تفعهل وامدح ذاتك واخفر هبا حىت أأمام نفسك‬ ‫‪-10‬كن طموحا ليك حتقق ما تصبو اليه واصنع م دافعا قواي‬ ‫‪ -11‬رد اخلط رية فهيي رمز أأس يادان ويه البكار املغروسة يف أأجسادان‪.‬‬ ‫الفصل الث راين‬ ‫‪-1‬التبادر اب ألذى اال خلدمة ابليسل لمن أذي من أذاك‬ ‫‪ -2‬أأظهر اللرطف للجميع حىت ألعدائكللمن يف الرس امعل بلكد أأب علكىل تلكدمريولمن سلكامتنا‬ ‫حنن الش ياطني العمل يف اخلفاء ووراء المواليس حنقق دامئا أأعظم النتاجئ‪.‬‬ ‫‪-3‬دقق يف لكامتك قبل أأن تنطقها‬ ‫‪-4‬اقبل من يقبكل ان اكن مس تحقا رجال اكن أأم امر أأة‬ ‫‪ -5‬رعمل أأطفام عطااي الش يطان اكلفخر واالجناز والتقيمي ‪.‬‬ ‫‪-6‬ال تفرض نفسك عىل من يرفضك‬ ‫‪-7‬دقق يف أأفعام قبل أأن تفعلها‬ ‫‪124‬‬


‫‪-8‬ه الوجود ملمك فرد باأش ياءه و أأشخاصه فانتق ما تريد‬ ‫‪-9‬ال حتب اال القليل القليل جدا ملكن البطلك ال يتعلكدون أأصلكابع اليلكد الواحلكدة ولملكن أأحلكب‬ ‫تكل ر‬ ‫القةل املنتقاة ثريا‪.‬‬ ‫‪-10‬اكره المثريينل واعمل أأن معظم معارفك‪ -‬المنة الاكثرة مهنم ‪-‬يرغبون بتحطيك‬ ‫‪-11‬ال تعظ اال من يرغب بسامعك‬ ‫‪-12‬حافظ عىل دينك الش يطاين ألنه مس تودع احلقيقة‬ ‫‪-13‬ال تثق باأحد بعامء لالثقة ال حيصل علهياطا ا االبعد امتحان عسري تضعه هل ان جنح فيه‬ ‫يس تحق ثقتك ويمت تقييه بني فّتة و أأخرى‪.‬‬ ‫‪-14‬اكره من تمره بشغف وقوة بنفس شغفك مبن حتبل ليمن كرهك جارفا‬ ‫الفصل الث رالا‬ ‫‪-1‬حنن أأبناء الميان الش يطاين أآلهة مبعىن اللكمة نبين وند رمر لحنلكب ونمرهلنفعلكل ه ذم يف‬ ‫سبيل العمل العظلكمي مملكاجنوم أأوبلكوس واذلي يعلكين سلك يادتنا علكىل الموكلكب بلكاأ هللو رايت‬ ‫ا ألحداث احلارضة والقادمة حمض جتس يد الرادتنا‪.‬‬ ‫‪-2‬البط وان اكنوا أأصال حيواانت كسائر ا ألنعلكام اال أأهنلكم وللكول روح لوسلك يفر يف بعضلكهم‬ ‫أأي حنن يرتقي هكا البعض اىل مس توى الآلهة فال يعودوا حيواانت السب بل أآلهة أأيضا‪.‬‬ ‫‪-3‬يه العني الواحدة ا ألوىل عني الفلكو اللكيت توحلكدان وتفلكتح بلكواابت النجلكوم لنلكا وحلكدان‬ ‫فتخلق اجلسور بني الاكجوال والأاكجوال أأي بني عاملي الشهادة والغيب‪.‬‬ ‫‪-4‬بتمرار الصلكالة لللكق الغريغلكور ملكن العلكامء الملكوين أأي الفلكو ا ألوىل منبلكع ه الوجلكود‬ ‫ونس تدعي تكل الغريغورات أأي المينوانت الروحيلكة العلكاقةل اللكيت خلقناهلكا بصلكلواتنا لتنفلكك‬ ‫أأوامرانوبصلواتنا نس تدعي مال نا ا ألزرق أأي الش يطان نفسه فيح ليس تجيب لنا‪.‬‬

‫‪125‬‬


‫‪-5‬تتطور الروح عىل ثالث درجات فتمون أأوال مدر ة ذلاهتا مث اثنيا حمققة لرغباهتا يف عامل‬ ‫الشهادة مث اثلثا قادرة عىل التجوال يف عامل الغيلكب ل بلكدون امللكرور مبراحلكل التطلكور السلكابق‬ ‫ذكرها ال يعترب الساحر ساحرا حقا لليك يصلكل السلكاحر للملكرحةل ا ألخلكرية عليلكه تعزيلكز حلكاة‬ ‫الوعي البديل مبعىن االنمشاف علكىل ا ألبعلكاد المونيلكة ابلتنسلكك والصلكالة واسلك تخدام قلكانون‬ ‫اجلكب (املعمتد عىل ختيل ما تريد وطلبه من المونلوالتاأمل لفّتات معينة ‪.‬‬ ‫‪-6‬اذا اكن عندك مشلكة اللرها بطريقة واقعية ماداي و‪ /‬أأو روحانيا وال حتل املشاه اب ألوهام‬ ‫االبراهيية والمال الزائفة و ين الرمحة من العدول أأوهام ا ألداين الساموية مصدر ه عبودية‪.‬‬ ‫‪-7‬جيلكلكب عليلكلكك املوا نزلكلكة يف أأسلكلكلوب حياتلكلكك بلكلكني مقتضلكلكيات علكلكامل الشلكلكهادة ومقتضلكلكيات علكلكامل‬ ‫الغيبلخلكلكك الوسلكلكط يف ه ءء لال تتطلكلكرف يف حبلكلكك وال يف كراهيتلكلككلال يف تعلكلكامكل ملكلكع‬ ‫اجلن وال يف البعد علكهنمل ال يف واقعيتلكك وال يف روحانيتلكك لكلكن املعلكرب والبلكاب بلكني الغيلكب‬ ‫والشهادة ‪.‬‬ ‫‪-8‬احلممي يعللكو علكىل احللكب والملكره الفلكرح واحللكزن يعللكو علكىل الضلكحك واللكباكء يعللكو علكىل‬ ‫النشاط والّتايخ يعلو عىل االس هتانة باأمر والغضب ألجهلل احلممي ابلتدرجي يعلو عىل مجيلكع‬ ‫املشلكلكاعر حلكلكىن ختتفلكلكي ملكلكن كينونتلكلكه املكلكا ويصلكلكبح مثلكلكل الش لك يطان اكئنلكلكا بلكلكال مشلكلكاعر ل ر ا‬ ‫نقيرالارادة خالصة‪.‬‬ ‫‪-9‬حنن أأبناء الميان نضحك يف وجه املوت ونس هتز أأ منه ألننا ندرك أأن أأجسادان ررد مقصان‬ ‫نرتد ا يف هكه املرحةل من احلياة حىت تبىل رمث للعها لنلبس غريها ملكن أأجسلكاد يف حيلكوات‬ ‫الحقة لهل يبيك أأحد ألنه رغري مقيصلكه لريتلكدي غلكريهل هملككا يفعلكل املسلكلمون واملسلك يحيون‬ ‫يبمون حني ميوت عزيز علهيم فهم محقى‬ ‫‪-10‬حنن أأبناء الميان بتقمصاتنا نتعمل وترتقي أأرواحنا وصوال اىل االحتلكاد ر‬ ‫ابذلات اللوسلك يفريية‬ ‫العليا وهلككا ملكا دعلكاه الطلكقيون ال فلكاان ولملكهنم مل يفهموهلكا ملكثلام فهمناهلكا فلكنحن ال نفلكىن يف‬ ‫ال فاان ولمن ال فاان نفسها سسمن فينا وننال اخللود برفقة ا ألسلك ياد وسلك يدو لوسلك يفر سلك ريد‬ ‫ا ألس ياد ا ألعىل‪.‬‬ ‫‪-11‬احللكلكالل واحللكرام السلكيرئة واحلسلك نة اللكلكرب واخلطيئلكلكة الصلكواب والضلكلكالل احللكلكق والباطلكلكل‬ ‫مفاهمي ابراهيية ال معىن لها يف قاموس نا فال سس تعملوها اس تعامهلم لها‬ ‫‪-12‬انضل من أأجل حتقيق أأهدافك ب قوتك ابسلك تخدام مجيلكع الوسلكائل وكلكة كلكن قلكوي‬ ‫االرادة بقصد وتصممي ولمن بغري انفعال‬ ‫‪126‬‬


‫‪-13‬امتحن نفسك حىت تمشف مواطن ضعفك فزتيلها وحلكني تصلكري قلكواي املكتحن نفسلكك‬ ‫فتقو ا‬ ‫لتعرف مواطن رقوتك ر‬ ‫اليرة معتقلكدان واتبلكاع أأسلكلوب الملكامتن حنلكافظ‬ ‫‪-14‬الناس ابون ماال يفهمونه ابحلفاظ عىل ر‬ ‫علكلكىل عاداتنلكلكا وتقاليلكلكدان وأأعاملنلكلكا الش لك يطانية يف اخلفلكلكاء أأملكلكام املسلكلكمل تظلكلكاهر ابالسلكلكالم وملكلكع‬ ‫املسلك يحي كلكلكن مسلك يحيالابخفاء حقيقتلكلكك تلكاأمن ملكلكن وجلكلكود ا ألعلكلكداء وتؤسلكلكس المرباطوريرلكلكة‬ ‫الش يطانلابخفاء حقيقتلكك علكن ا ألغيلكار تقتلكدي ابمللكالك ا ألزرق اكتلكب هلككه السلكطور أأي‬ ‫الش يطان نفسه‪.‬‬ ‫‪ -15‬رعمل نفسلكك أأن تملكون حملكاراب واخللكق يف ذاتلكك خشصلك رية احمللكارب لتع رلكمل احللكرب وفنوهنلكا‬ ‫ممرسلكة لسلك ريدة السلكامء‬ ‫واترخيها خض احللكروب للكيك يملكون السلكالم ملوللكتمن حروبلكك ر‬ ‫ابفوميت أآلهة ادلر م ا ألنىث امحلراء‪.‬‬ ‫‪-16‬الآلهة والمينوانت واجلن يه مجيعا ررد أأدوات يف يد الساحر اذا أأتقلكن رلكره سلك يطر‬ ‫علهيا و أأطاعته لهكا ال تلعب ابلنار قبل أأن تعرف كيف تطفهئا اذا حاولت احراقك‬ ‫‪-17‬الوجود يتمون من أأكوان ويف ه كون أأبعادمتوازية ال سس تطيع النفاذ من بعلكد اىل أخلكر‬ ‫اجلن ابلنس بة للبط هو عامل الغيب‪ .‬علكامل البطلك ابلنسلك بة للج رلكن هلكو‬ ‫اال بامبرسة السحرلعامل ر‬ ‫التطور اللكرو يلتقلكي سلكاكن البعلكدين(الغيب‬ ‫عامل الغيب لبفتح البواابت مبامرسة السحر و ر‬ ‫والشهادةل بعضهم ببعض‪.‬‬ ‫الفصل رالرابع‬ ‫‪-1‬احلممي يفهم وجود التناقض يف الملكون فهنلكاك ليلكل وهنلكار سلكائل وصلكلب شلك تاء وصلكيف‬ ‫لل ءء عامة نقيضهلو قاعدة كونية عامة التناقض يؤدي اىل الرصاع ال حملكاةلويف احليلكاة‬ ‫ام يف السحر يتعمل احلممي االس تفادة من التناقض لصاحله‬ ‫‪-2‬هكا التناقض موجود حىت يف أأعامق نفس الفرد للهكا يوجد ما يسمى الرصاع النفيس‬ ‫‪-3‬االنسان ابن بيئته املدين ال ينظر اىل معلية تلكزاوج احليلكواانت نظلكرة البلكدوي ا هيلكا علكىل‬ ‫سبيل املثال‪.‬‬ ‫التحول هو ا ألمر ا ألسايس يف السحر يتحول الساحر فيه من خشص علكادي اىل خشلكص‬ ‫‪ -4‬ر‬ ‫ميتاف يقي ما ورا لمن مشاهد اىل مشهدلوالساحر يبقى جزءا من السحر مبعىن أأن جنلكاح‬ ‫السحر ودرجة هكا النجاح يعمتدان عىل امارته هو نفسه وخشصيته هو نفسه‪.‬‬

‫‪127‬‬


‫‪-5‬حنلكن أأبنلكاء الميلكلكان أأسلكود وذئلكاب وحيرلكلكات لسلك نا خرافلكا وال حلكلكامأ بأتبلكاع ابلكراهمي والهلكلكه‬ ‫الضعفاء!‬ ‫‪-6‬ه ملكلكا حيصلكلكل يف حميطلكلكك هلكلكو نتلكلكاج ارادتلكلكك الفمريلكلكة و‪ /‬أأو الفعليلكلكة شلكلكعرت بلكلككم أأم مل‬ ‫سشعر لبداية السحر هو تغيري فمرك وفعكل مما يؤدي اىل تغيري حميطك‬ ‫‪-7‬ابحتاد اجلسد والنفس بروح لوسلك يفر حتلكدث اللكوالدة الثانيلكةم التجديلكد اذلي ميمنلكك ملكن‬ ‫تفعيل ارادتك وفرضها عىل الواقع‬ ‫‪ -8‬أأوىل درجات السحر يه الرغبة يف البقاء ا ألمر اذلي تفعهل حال نزوم من رمح أأمك‬ ‫‪-9‬يبد أأ الساحر فاهام مث يصبح عاملا مث منفركا الرادته رمث مبدعا‬ ‫‪-10‬ه انسان امام اكنت ماكنته حيمل ارة الوجود يف داخهل مبعلكىن أأن الملكون يتواجلكد يف‬ ‫داخل ه اكئن لان بكرة اخلالص مزروعلكة يف ه انسلكان وعليلكه تايهتلكا وسلكقهيا حلكىت ت لكر‬ ‫وحياة الروح يه يف االقّتاب من ابليس‪.‬‬ ‫‪-11‬السحر احلقيقي يبد أأ من فوق وليس ملكن حتلكت مبعلكىن يبلكد أأ ملكن الأاكجوال(الغيبلبعلكد‬ ‫فتح الباب وليس من عامل الاكجوال(الشهادةلمك يتوو البعض‬ ‫‪-12‬تقاليدان الش يطانية ممتدة يف معق التار لفادرسوا الشعوب القدمية اكلفراعنلكة والبلكابليني‬ ‫حىت تعوا تكل احلقيقة‪.‬‬ ‫‪-13‬اللواط أأي العالقة املثلية ال ش يطاين أأصيل لمن عي ا أأهنا تبقلكى عالقلكة ظهلكر بلكبطنل‬ ‫مامل تتعمدوا حتويلها اىل عالقة وجه بوجه‪.‬‬

‫‪128‬‬


‫الفصل اخلامس‬ ‫‪-1‬كوثولو الغلكول القلكابع يف قعلكر هجلكو هلكو منبلكع الطاقلكات السلكحريرة اجلهايلكة ذلا أأو أأبنلكاء‬ ‫الميان ابال ثار من اللرواط أأوال واجلنس العادي اثنيا فهكا مما يزيد من طاقته الروحية لملكا‬ ‫يعطيه الش يطاين لموثولو عىل ش جنس يقدمه هل كوثولو عىل ش مال!‬ ‫‪-2‬كوثولو اكئن ظاليم ليبدو لقاطين عامل الأاكجوال أأنلكه ميلكت ويف احلقيقلكة فلكان هلككا الغلكول‬ ‫هو منبع أأحالم املنام وكوابيسه وخمتص هبكا البعد احللمي واملنايم من حياة الاكئنات‬ ‫‪-3‬عندما ينام االنسان سسافر روحه اىل بعد أخر هكا البعد حقيقي اما كعلكامل اليقظلكة وهلكو‬ ‫حياة اثنية لالنسانلهكا البعد حيكه الغول كوثولو س يد املنامات‪.‬‬ ‫‪-3‬ينشط كوثولو يف حياة النلكاأ يف لكال ا ألحلكالم والملكوابيس ويف حيلكاة املسلكتيقظ يتغلككى‬ ‫عىل طاقة االنسان اجلنس ية ويرد امجليل بتقدمي املال هل بش رري مل يتوقعه املتلقلكي انلكه‬ ‫س يد املفاجات‪.‬‬

‫‪129‬‬


‫سفر جايه‬ ‫‪-1‬من هو الشخص الناحج؟ انه السايموابث اذلي ال يبايل اال بنفسه وال مه سوى ذاتلكه‬ ‫وحتقيق طموحاته املادية واملعنوية ان مل تصدق تكل احلقيقة انظر حوم وس تعرف‪.‬‬ ‫‪-2‬علمت ا ألداين االبراهييلكة ان االنسلكان يلكودل ابخلطيئلكة والطلك لملكن احلقيقلكة عملكس ذم‬ ‫امالاالنسان يودل بريئا ولكام ازداد معرا ازداد ال حىت أأن أأامر السحرة والا لكن قلكدرة يف‬ ‫السحر و كبار السن وال مراء‬ ‫‪-3‬لكام زادت امارات االنسان وقدراته ازداد اللكام شعر بكاته وتفرده ازداد اللكام ارتفلكع‬ ‫يف املاكنة ازداد ال أأنظر اىل خشص قبل اسلك تالمه منصلكب وبعلكد اسلك تالمه ذم املنصلكب‬ ‫ترى الفارق لالفرد اذلل البد أأن يمون ش يطانيا حامت شعر بكم أأم مل يشعر‪.‬‬ ‫‪ -4‬أأنظر حلكوم ملكن و عبيلكد م؟ لاهنلكم عبيلكد الناسلاجلهلكال والطيبلكون السلك ركج والفقلكراء‬ ‫واملس تضلكلكعفني واحململكلكومنيلومن و لبلكلكة النخبلكلكة ؟اهنلكلكم حلك رلكاكم العلكلكامل ملكلكن املاسلكلكون العلكلكارفني‬ ‫اخلبيثني ا ألغنياء القادرين عبدة الش يطان‪.‬‬ ‫‪-5‬عبيد الناس و عباد م‬ ‫‪-6‬طاملا حتدثت العلوم واملكاهب عن غريلكزة البقلكاء وحلكىت الشلك يطانية لكدت حفلكظ اذلات‬ ‫ولمن جيب أأن الننىسلك غريلكزة الفنلكاء وتلكدمري اذلات املوجلكودة يف الالشلكعور دلى ه اكئلكن‬ ‫حىت م!‪.‬‬ ‫‪-7‬غريزة التدمري موجلكودة يف ه انسلكان ولطامللكا فهلكم الس ياسلك يون ذم لاالنسلكان بطبيعتلكه‬ ‫تدمريي لان مل يدمر نفسه دمر غريه وان مل يدمر غريه دمر نفسه‪.‬‬ ‫‪-8‬الملكلكون أأشلك به مبعلكلكدة كبلكلكرية هتضلكلكم ه الاكئنلكلكات والتلكلكدمري علكلكاجال أأم أجلكلكال يشلكلكمل امجليلكلكع‬ ‫لولطاملا قالوا ال ميمن ان تمرس البيضة وتّتكها حصيحة!‬ ‫‪-9‬ال يعبد معظم الناس الش يطان رصاحة لملكهنم لكهلكم يعبدونلكه نلكا بسلكعهيم احلثيلكا وراء‬ ‫املاللما رالرا اال القة والرسقة من معل الش يطان‪.‬‬ ‫‪-10‬لطاملا رفعت ا ألداين االبراهيية من ماكنة االنسان وامهة ه اللكووليف علكامل اليلكوم لكام يف‬ ‫علكلكامل ا ألملكلكس االنسلكلكان لكلكرد حيلكوان وه فلكلكرد سلكلكلعة يف سلكلكوق امللكلكال وه واحلكلكد وهل سلكلكعر‬ ‫لوالناحج من يتقن بيع نفسه حرفيرا‪.‬‬ ‫‪130‬‬


‫‪-11‬لطاملا جحب الس ياس يون عن الناس حقيقة الطبيعة البطية القاس ية وما ذم اال لملكبح‬ ‫جامح الشعوب ووعدو ابلثواب االلهيي وجنلكات الللكو والعسلكل ان أأطلكاعواحىت ال يثلكوروا‬ ‫علهيم ولمن وبسبب الطبيعة البطية القاس ية ذاهتا ال مصريه اىل ادلر ملكار علكاجال أأم أجلكال‬ ‫ل أأنظر وفتش أأين رحلت االمرباطورايت العظية وكيف اختفت أبهنا مل تمن‪.‬‬ ‫‪-12‬املعىن الوحيد للوجود انه بالمعىن أأصال النظام نبع من الفو وا هيا يعود‬ ‫‪-13‬اجملمتع البطي عبارة عن سلسةل غكائية وه فرد هو حلقة فهيا اما تكل املوجودة يف‬ ‫الطبيعة السمك المبري ايه السمك الصغري والصغري ياأه ما هو أأصلكغر منلكهلوحىت المبلكري‬ ‫مقدوره أأن رم وميوت‬ ‫‪-14‬ال توجد عداة ال يف الارض وال حىت يف السامء!‬ ‫‪ -15‬أأ ا الشلك يطاين تعلكمل أأن تلكدقق وتنظلكر مليلكا وتفملكر بعملكق ان أأملكك (ابفوميلكت لسلك يدة‬ ‫السامءيعين امسها الفهم العميق فاقتدي باأمك‪.‬‬ ‫‪-16‬قد سس تحسن رؤية أأحدو يفعل اخلري ويضحي بنفسه ومباهلللمن انظر معيقا وراء فعلكهل‬ ‫س تجد أأنه فعل اخلري بواحد من هكين ادلافعني املكا الرغبلكة يف اعطلكاء معلكىن لوجلكوده اذلي‬ ‫هو أأصال بال معىن أأي احّتامه لنفسه و‪ /‬أأو احّتام الغري هل ل أأو تلبية غريزة التلكدمري داخلكهل‬ ‫ألنه عاجز عن تدمري غريه ذلم يقلكوم بتلكدمري نفسلكه لأأليسلكت الصلكدقة تبديلكدا مللكاهل ل أأللكيس‬ ‫التعاطف احزاان ذلاته لاليست مساعدة الخرين اهدارا لطاقته وهجدهللمن ام قلنا التلكدمري‬ ‫أأقوى غريزة موجودة دلى االنسان!ر‬ ‫يرصح باأنه يرغب يف أأن ييسء اليه أأحد أأو أأن ييسء هو اىل أأحلكد‬ ‫‪-17‬يف الظاهر ال أأحد ر‬ ‫ولمن يف الباطن أأعظم أأمنيات الضعيف يه أأن يلككل سلكاحقيه و أأعظلكم أأمنيلكات القلكوي يه‬ ‫أأن يقبل ابطن قدم من يغلبهلويف النتيجة لكنا دائسون ومدوسون لألكون وماأكولون!‬ ‫‪-18‬صدر قين اي قار من ال يفعل الط‪ -‬ان وجد هلككا امللكن‪-‬ال يفعلكهل اال لضلكعفه وهلكزه وللكو‬ ‫وصل اىل احلمك يوما لفعل ما فعهل الخرون‪.‬‬ ‫‪-19‬الش يطان ومالئمته وم ومالئمته وه قاطين عوامل الأاكجوال يتغكون عىل الطاقلكات‬ ‫الناجتة عن سفك دم البط والطاقات السلب رية معوملكا وال ختلكاض حلكروب العلكامل يف احلقيقلكة‬ ‫منلكلكك ا ألزل اال لتقلكلكدمي القلكرابني البطلكلكية لتغكيلكلكة تلكلككل الآلهلكلكة بطاقلكلكات ادلم‪ .‬وملكلكا اجليلكلكو اال‬ ‫وجبات غكائية يف السوبرماركت لاجليو غكاء الآلهة‪.‬‬

‫‪131‬‬


‫‪-20‬يتساءل البعض مل ال يسلك تجيب م دلعلكاء املظللكوم مل ال ينصلكف املسلكحوق مل ال يطعلكم‬ ‫الفقلكلكري مل ال يوقلكلكف ا ألمل واحللكلكزن لاجللكواب بسلك يط وسلكلكهل ومل يعرفلكلكه أأحلكلكد قبلكلكل تابلكلكة هلكلككه‬ ‫السطورواجلواب ببساطة أأنه اكئن بال مشاعر ال يبايل باأحاسيس البط هو حاسلكب ملكم‬ ‫مثل ه أ آلهة عامل الأاكجوال من رالرملكاديني والزواحلكف وسلكواو اللكيت حتلكمك الملكون لكهلكا بلكال‬ ‫مشاعرلا ألحاسيس واملشاعر يه خواص حيوانية وتة تلكتجىل أأ لكن ملكا تلكتجىل يف احليلكوان‬ ‫املدعو(االنسانل‪.‬‬ ‫‪-21‬ال تلوموا م عىل بروده وال مباالته العاطفية له الآلهلكة هملككا سشلك به حواسلكيب ذكيلكة‬ ‫ممة مع اهنا أأرواحل هل يالم الكبيوتر ألنه بال مشاعر!‬ ‫‪-22‬ابختصار املشاعر صفة بطية ليست الهية‬ ‫‪-23‬عندما يللكزتم خشلكص حقيقلكة اب ألخلكالق االبراهييلكة اكلعفرلكة وا ألمانلكة والياهلكة يقيرلكد نفسلكه‬ ‫ويمبح قدراته وحيدر من قوتهلمما يفسح اجملال ملن ال يتقيد هبا لالنتصار عليه يف ال املال و‬ ‫الاعامل للهكا السبب عىل أأحصاب الشامل أأن يسلك تغلوا هلككه الفرصلكة دامئلكا ليتوسلكعوا علكىل‬ ‫حساب أأحصاب ا يني ‪.‬‬ ‫‪-24‬ببساطة ان مل سرسق أأنت اجلوهرة اللكيت أأماملكك سيرسلكقها غلكريكلان مل سسلك تغل الفرصلكة‬ ‫اللكلكيت بلكلكني يلكلكديك س لك ياأخكها غلكلكريكلان مل تعلكلكا ملكلكن عرضلكلكت عليلكلكك اجللكلكنس س لك يعا ها‬ ‫غريكلالن الطبيعة تمره الفراغ لوما س يضيع منك س يضيع ل ألبد ألن املاء ال جيلكري يف ا هنلكر‬ ‫مرتني!‬ ‫‪ -25‬أأال تالحظ ان النظام االقتصادي العاملي مبين عىل الرا و رالراب والكهام القة‬ ‫‪ -26‬أأال تالحلكلكظ ان القلكوانني يف اكفلكلكة دول العلكلكامل وضلكلكعها ا ألغنيلكلكاء وا ألقلكلكوايء ليطبقوهلكلكا علكلكىل‬ ‫الفقراء والضعفاء وليس ليطبقوها عىل أأنفسهم‬ ‫‪ -27‬أأيضا من يتعلق بشخص أأو بيشء يقيد نفسه ويصلكبح هلككا الشلكخص أأو اليشلكء نقطلكة‬ ‫ضعفه و اال البزتازه ل أأبدا ال حتب خشصا أأو شيئا أأ لكن ملكن نفسلكك وحلكىت ال حتلكب نفسلكك‬ ‫أأ ن من ربايئك ان المربايء يه الفضيةل ا ألوىل للش يطان و أأتباعه‬ ‫‪-28‬نشاأ عامل الأاكجوال من المربون أأما عامل الأاكجوال فقد نشاأ من ا ألثري لهكا ملكن الغبلكاء‬ ‫حماوة فهم عامل الأاكجوال بقوانني الطبيعة اليت للاكجوال‬ ‫‪-29‬ل لكلك ع لكلكامل قوانين لكلكه لللاكج لكلكوال قوانين لكلكه الطبيعي لكلكة واالقتص لكلكادية و أأنظمت لكلكه القانوني لكلكة‬ ‫والس ياس يةلوللأاكجوال قوانينه أأيضا اهنام اب ألساس عاملان منفصالن‬ ‫‪132‬‬


‫‪-30‬بواابت النجوم(النمس يوانتل يه املداخل الوحيدة بلكني العلكاملني الاكجلكوال والأاكجلكوال‬ ‫وال يس تطيع فتحها اال اجلهابكة يف السحر من أأهل العاملني لوو قةل القةل وندرة النلكدرة ملكن‬ ‫السلكلكحرة ل لهلكلككا السلكلكبب مجيلكلكع السلكلكحرة اذليلكلكن يلكلكدعون دخلكلكول علكلكامل الأاكجلكوال مشلكلكعوذون‬ ‫اكذبون ابس تثناء احدى عط ساحرا حقيقيا جديدا يرسلهم الش يطان عىل مداره سلك نة‬ ‫يف ه العامل ومعرفهتم قرص عىل اللبيب واذلل‪.‬‬ ‫‪-31‬ما س بق ذكره ينطبق علكىل السلكحر ا ألعلكىل املعمتلكد علكىل الأاكجلكوال ل أأملكا السلكحر ا ألد‬ ‫املعمتد عىل طاقات الطبيعة مفتقنوه ابملاليني ألن التحمك بطاقات المون هو فن وعمل وللكيس‬ ‫ررا ابحلقيقة ممثل السحر اذلي يعمتد عىل قلكانون اجللككب واللكوعي الملكوين والرب لكة اللغويلكة‬ ‫العصبية واحلسد وصيبة العني والتنومي املغناطييس والتخاطر والس يمو ياي‬ ‫‪-32‬المون يف داخكل ان عرفت نفسك عرفت المون‬ ‫‪-33‬ل ر متعة هناك مثن جيب دفعه لال رذلة من غري أأملللن تقطف الورد مامل جيرحك الشوك‬ ‫‪-34‬اتبع قلبك س هيديك اىل الطريق‬ ‫‪-35‬ما تعمهل من معل ليس امام أبمهية ما تتعلمه من هكا العمل‬ ‫‪-36‬اوا عن التنامغ حتصل عىل املعرفة ألن النغم أأصل الوجود‬ ‫‪-37‬اخللكلكربة العمليلكلكة يف احليلكلكاة امملكلكة لملكلكن النلكلكور ادلاخلكلكيل يطلكلكق يف العلكلكزة والصلكلكمت‬ ‫والسمينةلان جايه مصوت معزتل‪.‬‬ ‫‪-38‬الساحر ال يصل للنور رمرة واحدة امنا يتطور ابلتدرجي يف معهل‬ ‫‪-39‬من يرشد أأخيه اىل درب احلقيقة يقوده أأخوه اىل هكا ادلرب عندما يضل هو‬ ‫‪-40‬سس تطيع معرفة الصادق من المكاب من خالل نربة صوته وحراكت عينيلكه الصلكوت ال‬ ‫خيفى والعينان ال تمكابن‬ ‫‪-41‬من يس تحب العمى عىل النور اتر ه عىل عامه ليس الش يطان معنيا اب تساب ا ألتباع‬ ‫‪ -42‬ر‬ ‫تنور‬ ‫تعمل كيف جتاوب سائكل بسؤال هبكا تدفعه لتشغيل عقهل وال ر‬ ‫‪-43‬اعرف العامل من خالل نفسك وال حتلكاول معرفلكة نفسلكك ملكن خلكالل العلكامل فهلككه بدايلكة‬ ‫الوو‬ ‫‪-44‬ه حكة تتعلمها تبقى هوة حىت ابلنس بة م حىت تمت ا وتدوهنا لأفة العمل النس يان‬ ‫‪-45‬العربة ابجلودة وليس ابلكية‬ ‫‪-46‬رجل واحدة ال تمفي للميش‬ ‫‪133‬‬


‫املعمل ديك اىل الطريق لمن مش يك فيه س يعلمك كيف يشليسمى ر‬ ‫‪ -47‬ر‬ ‫املعمل املرشد يف‬ ‫الش يطان رية(جايهل وتعين املنسوب اىل اجلاهل ألن فهم الش يطانية ف كبري لمن تعليها هلكو‬ ‫جاه ود ذاتهل ألن ر‬ ‫املعمل اقرب أأبناء الميان للش يطان‪.‬‬ ‫‪-48‬ميل االنسان يمشف عن طباع صاحبه‬ ‫‪-49‬يعمل ه عضو يف الميان ملصلحة الميان ك‬ ‫‪-50‬حامك استنادا اىل السبب وليس استنادا اىل النتيجة‬ ‫‪-51‬عىل ه انسان أأن يعيش زمانه ال أأن يعيش زمان غريه تكل حقا حكة‬ ‫‪-52‬االنسان بطبيعته يعشق الصور ذلا أأ نوا من ا أليقوانت املرسومة للش يطان وعائلته يف‬ ‫معابد الميان‬ ‫‪-53‬ال تعظوا الناس ابحلكة لمن احقنوها يف دماعم‬ ‫‪-54‬تعلك رلكرف علكلكىل ابللكلكيس ميوملكلكه املفضلكلكل هلكلكو االثننيل أألوانلكلكه املفضلكلكةل يه الازرق وا ألمحلكلكر‬ ‫وا ألسلكلكودلنبااتته املفضلكلكةل أأ لكار اجللكلكوز والبنلكلكدق والمسلكلكتناء والبللكلكوط ونبلكلكااتت اخلشلكلكخا‬ ‫والملكلكلكواك والفوا لكلكلكه امحللكلكلكراء عامةلحيواانتلكلكلكه املفضلكلكلكةل يه الطلكلكلكاووس وا ألفعلكلكلكى واجللكلكلكدي‬ ‫والغرابل أأرقامه املفضةل يه ‪2‬و‪4‬و‪6‬و‪11‬لعالمتلكه الفلميلكة بلكرج ادلر لولمسلكمن الشلك يطان هلكو‬ ‫كوكب رالزهرة(جنمة الصباحل لملكاكن اجازتلكه كوكلكب أأورانلكوس! لهلككا علكىل ه فلكرد أأن حيظلكى‬ ‫ابجازة لاالجتاهات اليت سشري اليه الطلكق واجلنوبلاليلكوم اذلي يتجلكدد فيلكه جسلكده سلك نواي‬ ‫هو يوم الثالا والعطين من اكنون الاول‪.‬‬ ‫‪-55‬احلكلكلكة سشلك به ثعبلكلكان ا ألوروبلكلكوروس اذلي يلتلكلكف حرفيلكلكا حتلكلكت الارض بشلك دائلكلكري‬ ‫يطوق ا ألرض من ادلاخل ويضع ذيهل يف مفهل ألنه همكا عىل ادلوام ا هناية تكن يف البداية‪.‬‬

‫‪134‬‬


‫سفر جايه الثاين‬ ‫‪-1‬ا ألصل يف ا أللوان البياضلمث تتدرج وصوال اىل السوادل أأال يعين ذم أأن الطلك أأر ملكن‬ ‫اخلريل أأال يعين ذم أأن ا ألصل يف االنسان الطيبة واخلري أأجل تلككل يه حالتلكه البدائيلكةل ألن‬ ‫الط مرحةل تطورية لحىت الط بدوره ينهتيي عندما يعلو احلممي فوق الطلان ابللكيس هلكو‬ ‫أأعىل مرحةل يف تطور الط ولمن هناك ملكاهو أأعظلكم ملكن ابللكيس يف الميلكان الشلك يطاين أأال‬ ‫وهو لوس يفرللوس يفر ليس طيبا وال يرا لانه النرور احملض اذلي يلبسه الشلك يطاين عنلكدما‬ ‫يصل أأر درجات الط فاليعود يرا مثلام مل يعد خريا انه ببساطة المامل ذاته ارة من‬ ‫نور لوس يفرلهمكا ا هناية تدفن يف البداية‪.‬‬ ‫‪-2‬ال يوجد ما يسمى اخلطيئة ا ألصلية وال ما يسمى يلكودل علكىل الفطلكرة احلقيقلكة أأن االنسلكان‬ ‫يودل ساذجا وطيبا واحلياة ل ورة البقاء تطور انزع الط فيهللكام قللكت اماكنيلكات االنسلكان‬ ‫من مال وحصة وماكنة لكام اكن طيبا واجامتعيا لان الط يبد أأ مع لكملكة أأانلويسلكري ملكع تطلكور‬ ‫هكه ا ألانلمع أأول أأان ينطقها االنسان تبد أأ رحلته ملكع الطلكللهكا تقلكول العا رملكة أأعلكوذ اب ملكن‬ ‫لكمة أأان‪.‬‬ ‫‪-3‬احساس الاكئن باأانه أأوىل مراحل تطوره وانتقاهل من املرحةل املنحطلكة(اخلريل اىل امللكرحةل‬ ‫العليا(الطلكلكلل أأول اكئلكلكن شلكلكعر اب ألان هلكلكو ابللكلكيس واذلي أأشلكلكعره بكاتلكلكه هلكلكو امتلكلكداده ا ألر‬ ‫لوس يفر النلكور احملضلعنلكدما رفلكض السلكجود لدمل يقلكال أأن ابللكيس قلكال ( أأان خلكري منلكه‬ ‫خلقتين من انر وخلقته من طني لهمكا شعر بكاته ألول رمرة اذ قلكال ( أأانل وشلكعر جبلكوهره‬ ‫(عنرص النارل وشعر بمت ه (خري منلكهللوملا شلكعر بلكاأانه أأدركلكت املالئملكة يه ا ألخلكرى ذواهتلكا‬ ‫فمتردت غالبيهتا عىل م فاكن السقوط اذلي هو يف احلقيقة الصعود العظمي‬ ‫‪-4‬كيف من بني اخلري والط؟بني ا يني والشامل؟تكل بعض املقارانتم‬ ‫أأ‪-‬اخلري يعمل عىل اضعاف الفرد حلساب اجملموع‬ ‫الط يعمل عىل تقوية الفرد عىل حساب اجملموع‬ ‫ب‪-‬اخلري يعمل عىل توحيد ا ألش ياء ام قلنا الاصل هو الوحدة واجملانية‬ ‫الط يعمل عىل تفريق ا ألش ياء وختصيصها للبيع أأو للحمر الشخيص‬ ‫مثالماملاء اين يف الطبيعة همكا ا ألصل لمن تاأيت ة مياه وتضع يدها عىل مصدر املياه‬ ‫وتبيعه فال يعود انيا‬ ‫‪135‬‬


‫مثال أخرما ألرض أأصال مكل للجميع ياأيت أأحدو ويس تويل علهيا فتصبح ملاك هل ولورثته فامي‬ ‫بعد‬ ‫مثال اثلامالنساء مكل مجليع رجال القبيةل البدائية ملكن يفلكوز ابلعلكراك يسلك تويل علكىل ملكن‬ ‫اعدادها للزواج‬ ‫ج‪-‬اخلري يتعامل مع املشاعر وا ألحاسيس وا ألوهام وليس مع العقلكل لكام قلنلكا املشلكاعر حلكاة‬ ‫بدائية يف سمل التطور‬ ‫الطلك يتعاملكلكل ملكلكع املعرفةواالبلكلكداع الفهلكلكم واالدراك والتحليلكلل لهلكلككا الميلكلكاانت العليلكلكا والآلهلكلكة‬ ‫ليست لها مشاعر عىل االطالق‬ ‫د‪-‬اخلري يتعامل مع النظام والطاعة والعبودية وااللزتام‬ ‫الط بطبيعته ثوري وممتردلينىس الناس مع ا ألسف حقيقة أأن الشلك يطان هلكو أأ رول اثئلكر يف‬ ‫التار‬ ‫‪-5‬ميتدح العامة يف الظاهر من ميهتن امنة دنيا يفة كعامل النظافة والعتال ولملكن ال أأحلكد‬ ‫يمتىن يف الواقلكع ان يملكون ماكنهلويشلك مت العاملكة يف الظلكاهر الللكص ذي البلكدة الفلكاخرة اذلي‬ ‫يرسق ابملاليني ولمن ال يمتىن يف الباطن لو يمون ماكنه‬ ‫‪-6‬ليست حمبة احلامك من تدفع احململكومني اىل الطاعلكة يف الواقلكع اخللكوف هلكو ملكا جيلكربو علكىل‬ ‫ذم لولوشعر احملمومني ولو قليال بطيبة احلامك اجتاههم (وس يفرسلكوهنا علكىل اهنلكا ضلكعفلمث‬ ‫سيثوروا عليه‬ ‫‪-7‬تلكلكككر دامئلكلكا و أأنلكلكت تتعاملكلكل ملكلكع النلكلكاس أأن ه ملكلكن تتعاملكلكل معلكلكه هل أأجنلكلكدا خاصلكلكة لكلكام م‬ ‫أأجنلكلكدتكلمبعىن ال جيمت لكع اثنلكلكان يف الوجلكلكود اال و ألحلكلكدهام أأو الكهلكلكام غايلكلكة لالءء يف احليلكلكاة‬ ‫اانليظهر الناس اهنم يترصفون خبري وطيبة لمن قلوهبم ختفي شيئا أخرلفاحكر مهنم‬ ‫‪-8‬ليست املهارة أأبدا يف ارتاكب جرميةلاملهارة ه املهارة يف االفالت من العقاب‬ ‫‪-9‬اجملمتع البطي ال خيتلف بيشء عن بريلكة غلكاابت افريقيلكا لحيلكا ا ألسلكود املنفلكردة تصلكطاد‬ ‫الضعيف من قطيع الغزالن‬ ‫‪-10‬عندما تعطي انساان عاداي ه مايريد فانك يف احلقيقة دمرته ألن االنسان العادي ال جيد‬ ‫معىن لوجوده اال يف النقصل أأما الش يطاين فدينه يرتمز علكىل ا متلك الصلكفة ا ألوىل اللكيت لك ه‬ ‫أأنه غري قابل لالستبدال بغريه‬

‫‪136‬‬


‫‪-11‬ال سسلكلكامح اعلكلكدائك أأبلكلكدا وابلكلكق م ذاكلكلكرة نشلكلكطة حلكلكول ملكلكا فعللكلكوه ململكلكن ا ألفضلكلكل أأن‬ ‫سسحق عدوك منك البداية اما وال تبق منه ابقية ليك ال يعود من جديد لينتقم‬ ‫‪-12‬حكة م تتجىل يف رفضه نصيحة املالئمة اللكيت قاللكت هل( أأجتعلكل فهيلكا ملكن يفسلكد فهيلكا‬ ‫ويسلكلكفك ادلماءلفقلكلكال هللكلكم(اين أأعلكلكمل ملكلكاال تعلمونللببسلكلكاطة انمشلكلكفت احلقيقلكلكة فهلكلككا العلكلكمل‬ ‫احملج لكلكوب ل لكلكيس س لكلكوى حب لكلكه لطعام لكلكه وه لكلكو الطاق لكلكة الس لكلكلبية الناجت لكلكة ع لكلكن س لكلكفك دم‬ ‫البطلكلكيلفالطاقة السلكلكلبية يه طعلكلكام م!لولهلكلككا اكنلكلكت حكلكلكة م يف رغبتلكلكه بتلكاأمني غكائلكلكه‬ ‫بش داأ لهكا و ألس باب أأخرى صنع البط‪.‬‬ ‫‪-13‬يسمي املاسون ابللكيس امنلكدس الملكون ا ألعظلكمل ألن م (والآلهلكة عامةلصلكنعت ررتنلكا‬ ‫حتديدا مليئة ابلعيوب وانقصةلفاأراد ابليس أأن يقواما ويصلحها ابفسلكاد خمطلكط م ا ألصلكيل‬ ‫الفاسدللهكا أأفسدوا العامل تصلحوه اي بين الميان‬ ‫‪-14‬املرااي أأبواب اجلن ومداخل بني ا ألبعاد‬ ‫‪-15‬مايفرح االنس حيزن اجلن ما حيزن االنس يفرح اجلنلاهنام عاملان متقابالن كوهجيي العمةل‬ ‫ميني الوجه ا ألول هو يسار الوجه الثاين حتقق بنفسك‬ ‫‪-16‬يقول الطغاة من س ياس يني ورجال دين حضوا باأنفسمك يف سلكبيل اللكوطن وادليلكن ابلككلوا‬ ‫مالمك يف سبيل الوطن وادلين هكا هجاد النفس واملاللال تصدقوو اهنم يضلكحمون عللكيمك مل‬ ‫ال يضحوا و باأنفسهم و أأمواهلم يف سبيل الوطن وادلين!‬ ‫‪-17‬عىل العموم العامة أأغبياء وهجال وطيبون ومممن استبدال بعضهم بلكبعض بسلكهوة لهلككا‬ ‫يس تحقون هناايهتم املفزعة‬ ‫معليا احكف ‪ %90‬من مجموع الساكن من اخلاملني والضعفاءوادلهامء للكن يلكنقص ءء ملكن‬ ‫اجملمتع ابلعمس سيتطور اىل ا ألفضل‬ ‫‪-18‬حنن اخلواص أأبناء الميان سادة هكا العامل حلكىت للكو مل يظهلكر ذم للعيلكان فلكنحن مللكوك‬ ‫العامل احلقيقي عامل الروح عامل الش يطان وا ألس يادلعامل الأاكجلكوال!حنن اذليلكن نلكتحمك علكن بعلكد‬ ‫باأحداث عامل الشهادة بيامت منسك الرميوت نّتول يف عامل الغيب‬

‫‪137‬‬


‫سفر جايه الثالا‬ ‫‪ -1‬أأخطر انسان يف الوجود هو من ال ميكل شيئا خيرسهلان أأقدم عىل أأي معل فليس هناك‬ ‫ما يندم عليه‬ ‫‪-2‬حنن نسري يف الظلامت ونرتدي النظارة السوداء ألن ملكن يرتلكدي النظلكارة البيضلكاء يصلكدم‬ ‫يف الواقع اذلي يعيش فيه‬ ‫‪-3‬من الغريلكب أأن يلكيع الفلكرد حنلكو علكامل مثلكايل ابسلك مترار و أبن الواقلكع هلكو غلكري ملكا ينبغلكي أأن‬ ‫يمونلو أبن حضارة س بقت حضارتنا اكنت اكجلنة اليت حيمل هبا املؤمنلكون ولمهنلكا اكنلكت علكىل‬ ‫ا ألرض مث اندثرتلوهلكلككا حصلكلكيح اكن هنلكلكاك متلكلكع مثلكلكايل علكلكىل ا ألرض بنتلكلكه الميلكلكاانت ا ألوىل‬ ‫وعندما غادرتنا المياانت ا ألوىل تدمرت هكه احلضارة وتبقى مهنا تكل ا ألفلكاكر املثاليلكة يف ال‬ ‫وعي االنسانية امجلعي‬ ‫‪-4‬يسمي الباحثون هكه احلضارة أأطالنطس وأخرون يطلقون علهيا أغاراثلال أأمهية للتسلكمية‬ ‫يف الواقع ان البط يف حاة احنلكدار حضلكاري وبلكد أأوا يسلك تعيدون شلكيئا مملكا هتلكدم ملكع بلكزوغ‬ ‫العرص اجلديد عرص ادلر لو اذلي بد أأ جفره يظهر مع رجوع الميلكاانت ا ألوىل ملكن جديلكد ألخلكك‬ ‫زمام املبادرة‬ ‫‪-5‬تكل المياانت ا ألوىل يه ما ندعوه حنن اب ألس ياد ورئيسهم هو ابليس‬ ‫‪-6‬ان جاال تياك قادمةليه احلضارة اجلديدة ا هنائية اليت ستتفوق عىل مجيع احلضلكارات اللكيت‬ ‫س بقهتا حيا سيسلكود نلكوع جديلكد ملكن البطلك خلكارق وطويلكل العملكر وامسلكه العلملكي هوملكو‬ ‫جاال تياك س يقوده الش يطان نفسه مع ا ألس ياد حنو اجملد والسؤدد واخللود يف مملمته القادمة‬ ‫بعد زوال عر م وانقراض جنس هومو هومو سابني االنسان احلايل ما عدا أأبناء الميان‬ ‫اذلين س يمونوا البكرة اجلينية جلنس هومو جاال تياك القادم حامت‬ ‫‪-7‬هر دون قادمة لمن ال تصدقوا م وملكا تلكب يف تبلكه فهلكو اذلي س يخرسلك يف ا هنايلكة‬ ‫وس تودل اببل اجلديدة من غبار املعر ة وسلك يعود الشلك يطان للكيحمك الملكون ملكن أأرض مرصلك‬ ‫العظية‬ ‫‪-8‬هكه ليست هلوسلكات وال ضلكالالت وال ترهلكات فارغلكةل أأ لكا املعارضلكون أأنظلكروا حلكولمك‬ ‫أأوليس الش يطان هو من حيمك عامل اليوم فعال ولمن من وراء س تارل ألن الناس يصلكلون‬

‫‪138‬‬


‫يف املسلكلكاجد والمنلكلكائس لولملكلكهنم يف علكلكامل امللكلكال وا ألعلكلكامل والعالقلكلكات الشخصلكلكية يص لكلرون‬ ‫للش يطان ولو نفوا ذم‬ ‫‪-9‬هكا و لزمن ينهتيي زمن هوملكو سلكابني احللكايل وو للكزمن ال ينهتلكيي هلكو زملكن هوملكو‬ ‫اجملرات والمون‬ ‫جاال تياك القادملزمن أأس ياد ر‬ ‫‪-10‬غدا س تبيد سلكالة ابلكراهمي وسلك تحمك سلكالة فرعلكون العلكامل بلكل يه حتكلكه ابلفعلكل منلكك‬ ‫النلهل عندمك دليل أأ ا املعارضون عىل عمس ذم؟‬ ‫‪-11‬علرموان أأن احملبة عظية و أأهنا دافع كبري لمهنم نسوا أأن المراهية مبثل أأمهيهتلكا ان مل تفوقهلكا‬ ‫ليه المراهية اليت بنت حضارات االنسان وليست احملبة ل أأوليسلكت ادلملكاء اللكيت سلكالت يف‬ ‫حروب التار يه اليت سقت رة احلضارةلجاوبوان اي معارضون‬ ‫‪-12‬علرموان التحيل ابلعفرة لمن أأليسلكت امللكر أأة اللكيت لكوت علككراء يه أأتعلكس نسلكاء العلكامل مفلكا‬ ‫ذاقت حضن رجل وال نعمت بطفل يناد ا ماما‬ ‫‪-13‬علرموان الصدق والياهة واطاعة القانون همكا يف نظراملعارضني يمون الرجل حمّتملكال أأومل‬ ‫يروا أأن ملكن صلكاغوا القلكانون و أأول اخللكارجني عنلكهلو أأن بقلكاة ا ألمانلكة ال تبيلكع سلكوى بضلكائع‬ ‫الطير العامل وينال اجملد والنوة‬ ‫فاسدةلوان اخللوق يشقى باأخالقهلبيامن يسود ر‬ ‫‪-14‬ماذا جلب أأنبياء م اال املزيد من الفشل لهكا العامللما هو التغيري احلقيقلكي اذلي صلكنعه‬ ‫موىس وعيىس ومحمد غري حتطمي ا ألصلكنام احلجريلكة اللكيت وضلكعوا ماكهنلكا أأصلكناما جديلكدة ملكن‬ ‫الاوامر والنوايه اليت من املس تحيل تطبيقها عىل أأرض الواقع‬ ‫‪ -15‬أأومل تثبلكلكت الطلكلكيعة االلهيلكلكة فشلكلكلها حلكلكىت يف أأحلكلكاكم ا ألالة وا ألحلكوال الشخصلكلكيةل أأنظر‬ ‫حوم وتاأ رد‬ ‫‪ -16‬أأما درى املعارضون أأن االنسان بطبيعته ممترد عىل أأي يعلكة ألن الشلك يطان هلكو ملكن‬ ‫جبل طينته بيديه منك البداية!‬ ‫‪-17‬مبوت هابيل مات اخلريلوهابيل مل يّتك نسالليف الواقع مجيع أأهلكل ا ألرض اليلكوم و ملكن‬ ‫نسل قابيللملاذا يس تغرب املعارضون وو أأنفسهم من نسلكل قابيلكل ملكن وجلكود الطلك اذلي‬ ‫صنعه وادلو‬ ‫‪-18‬هكه الصفحات اليت تقر أأها أأ ا القارئ واللكامت اليت سسمعها أأ ا السامع يه نور‪.‬‬ ‫‪-19‬قالوا لمك أأن الش يطان أأقرب اللكيمك ملكن حبلكل الوريلكد وهلككا حصلكيح ملكن سلكواه اكن ملكع‬ ‫االنسان منك البداية ومن سواه سيبقى حىت ا هنايةلعندما يفىن المون لكره يف ذات لوسلك يفر‬ ‫‪139‬‬


‫العظمى وحىت الش يطان نفسه فيعود المون ذاات واحدة ام اكن قباللهمكا تدفن ا هنايلكة يف‬ ‫البداية‬ ‫‪ -20‬أأ لكلكا املس لك يحيون ملكلكاذا تنتظلكلكرون ؟غلكلكدا سلكلكوف يتصلكلكاحل الشلكلكقيقان عزازيلكلكل وميخائيلكلكل‬ ‫ويسّتدان امسهيام القدميني فال يقال بعد ابليس ويسوع!‬ ‫‪ -21‬أأ لكا املسلكلمون ملكلكاذا تنتظرونلغلكدا سلك هيدم صلكامك ا ألخلكري وللكن يعلكلكود هنلكاك مملكة علكلكىل‬ ‫ا ألرض ولن جتدوا جنة عرضها السامء وا ألرض ام خدعمك الظامل‬ ‫‪ -22‬أأ ا امللحدون ما أأغبامكلكيف ال تؤمنون بعلكامل الااكجلكوال وماعلكامل الاكجلكوال اال نقطلكة يف‬ ‫ورهلبغبائمك نلمت مصريا أأسو أأ من مصري االبراهييني‬ ‫‪-23‬اي أأبنلكاء الميلكلكان احتلكدوا و أأحبلكوا بعضلكمك اللكلكبعض بشلكدة واس تبطلكلكوا زماننلكا قلكلكادم لهلكلكا و‬ ‫ا ألس ياد قد عادوا وبد أأ زماننا اجلديد‬

‫‪140‬‬


‫سورة كوكب الصبح‬ ‫أأان جوهر الشمس أأملع أأ ن من أأ ري أأحد‬ ‫أأان اللمعان املزدوج الساطع يف احلر ة‬ ‫حر وطليق‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء ر‬ ‫أأان مالء الروح ويقظة النريان‬ ‫أأان حيب ملن حيبون أأنفسهم‬ ‫أأيجء أبسد زائر متدثرا بموكب رالزهرة‬ ‫ألمكل رايح ا ألرض ا ألربعة‬ ‫أأمتطي التنني ا ألول‬ ‫و أأوزع نوري عىل المون فال اكئن يش رع أأ ن مين‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬ ‫دامئا ما أأجتول يف الظالل و أأنري أأعامق الهاوية‬ ‫و أأسمن أأجساد طاليب احلكة‬ ‫فالفرق بيين وبيهتم‬ ‫أأوقظ ه وحش يف الغاب وه زاحف‬ ‫أأان الاكئن امجليل هبيي احمليا‬ ‫ال تتحملين املرااي مجلايل‬ ‫أأان الربنس‬ ‫أأمري الظالم و أأمري طاقات الهوا‬ ‫أأسام عديدة واشاكيل عديدة وخوا يعرفوهنا‬ ‫أأان املصباح اذلي يومض وسط العاصفة لريشد و دي‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬ ‫مع النور تاأيت اليقظة‬ ‫ونوري ممزوج يف ا ألرض مع الظلامت‬ ‫لهكا من قلب اخلطية يطق جاميل وتت أل أل رقويت‬ ‫أأان لست انر هجو بل أأان انر احلياة اليت تطبخ ر‬ ‫ه ءء‬ ‫يتنفس دخاين العطر العاملني معي‬ ‫‪141‬‬


‫وهبايت ليس لها حدود‬ ‫أأوقظ اجلاهلني من س باهتم فيعرفوين‬ ‫اان النجم الساطع‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬ ‫هناك سالم يف امالء البطن وسسميت اجلوع‬ ‫هناك سالم يف اش باع الشهوة وسسمني الضلوع‬ ‫هناك سالم يف احلصول عىل ما تريد‬ ‫وابعاد ور امجلوع‬ ‫أأ ا الفرد املنعزل لهكا السالم هو أأان‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬ ‫دوما أأوا و أأسساءل و أأتقىص‬ ‫لهكا أأان عدو التعصب والعقل املغلق ووهجة النظر الواحدة‬ ‫أأان حياة الروح وعني ادلماغ‬ ‫اعرف وردة نفسك تعرف ورود حديقيت‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬ ‫تدثرر بثوب حكيت جتد راذلهب‬ ‫أأان مام عنارص المون امخلسة‬ ‫النار واملاء والهواء والّتاب وا ألثري‬ ‫أأان أأول من وجد من قلب الفو ا ألبدية‬ ‫اي من تبحا عين‬ ‫جئت ألتوجك الها‬ ‫واتج أألوهيتك حكيت النقية غري امللوثة‬ ‫اي من تبحا عين‬ ‫لقد وجدتك أأنت اليوم ابين‬ ‫فاعشقين‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬

‫‪142‬‬


‫رالالت حبيبيت أأستيقظ ه صباح بني شعر ر أأسها ووسادهتا‬ ‫منريا اايها ابدلر م والنار‬ ‫يه رفيقيت املثىل ودافعي ا ألول عىل ا ألرض اليت يه‬ ‫رمحها اخلفي هو ميل ا ألبدية‬ ‫يه الطبيعة ا ألم يه أأصل رباي‬ ‫ويه أأيضا أأصل ربايئك ايمن تبحا عين‬ ‫ألن حضن الطبيعة عداوة‬ ‫من هكا احلضن تنبعا ش ياطيين معلنة الثورة ابس مترار‬ ‫وو الش ياطني ا ألرضية ا ألربعة الرئيس ينيم‬ ‫ارمياكو و أأثورو وايفييفي و أأورورو‬ ‫زب الارض أأيرها املنتصب قضي ا الغليظ‬ ‫ارمياكو هو ر‬ ‫خصية ا ألرض اململوءة ابملين ا ألول أأصل الاكئنات‬ ‫أأثورو هو كس ا ألرض فرهجا العميق‬ ‫مبايضها الليت تنتظر االخصاب‬

‫‪143‬‬


‫ايفييفي ج ا ألرض املمحون اذلي ال يش بع من النيك‬ ‫أأصل غريزة اللواط املوجودة دلى ر‬ ‫ه ذكر‬ ‫أأما اورورو فهو الش يطان الفيض اذلي ب النشوة قبل و أأثناء وبعد العمل اجلنيس‬ ‫واهب رذلة االرتواء انه القكف عند الرجل واالنعاظ عند املر أأة‬ ‫همكا ارسل أأان ش ياطيين ا ألربعة السالف ذكرو‬ ‫لنيك الارض حىت حتبل ب هكا امجلال اذلي ترونه أأهبيى و أأمجل يف ر‬ ‫ه رمرة‬ ‫و ألن ممارسة اجلنس ود ذاهتا ثورة عىل م‬ ‫أأان املالك ا ألزيل الوضر اء حر وطليق‬

‫‪144‬‬


‫سفر عنرب‬ ‫‪-1‬قال عنرب بن سارة حيراه من حيراانم(ال تعمل معل الش يطان من اجل الشلكهرة لبلكل امعلكل‬ ‫واليرلكة لكلكن‬ ‫معل الش يطان من أأجهل هو يف اخلفاء من وراء ا ألبواب املغلقلكةلامعل بصلكمت ر‬ ‫غامضا واترك الغموض يرافقك والظلمة حترسكلهكا ماقاهل‪.‬‬ ‫‪-2‬سش به ادلنيا لعبة شطرجن وليك تقول خلصلكمك سشلكك ميلكت ينبغلكي أأن تلكرمس اسلكّتاتيجية‬ ‫وتنفكها بصرب وحنمة وتتوقع حراكت خصمك‬ ‫‪-3‬مق مبعرفلكلكة أأدق التفاصلكلكيل علكلكن ه خشلكلكص ملكلكك أأاكن صلكلكديقا أأم علكلكدوا أأم ألجلكلكل العملكلكل‬ ‫العادي أأم ألجل العمل العظميلاعرف نقاط قوته وضعفهلما يسعده وما حيزنه لملكا حيبلكه وملكا‬ ‫يمرهه له ش يطاين هو فرويدي ابل ورة وحملرل نفيس‪.‬‬ ‫‪-4‬د رمر ما يس تحق التدمريلافسد المون تصلحهلاخرق ر‬ ‫ه القوانني وا ألنظمة والتعلاميت امام‬ ‫اكن هدفك أأو حىت من غري هدف‬ ‫‪-5‬يف حاة تعرض الميان للخطر واملالحقة واالستئصال تعامل وكرشلكديد ملكع حميطلكك ال‬ ‫تمشف عقيدتك الش يطانية اال ملن يطل ا ابس امتتة لان نت تعيش يف بيئة ملزتمة اسالميا‬ ‫لريب حليتك وامسك مس بحة والبس ا ألفغاين وتفوق عىل حميطيك يف أأداء الفرائض ليك ال‬ ‫يشموا فيك لمن وانت تصلكيل تلكككر أأن تتللكوا القلكرأن ابملقللكوب لوان نلكت تعلكيش يف بيئلكة‬ ‫مس يحية ساير حميطيك وامعل مثلام يعملونلحلكافظ علكىل حياتلكك ألهنلكا غاليلكة عليلكك وعلكىل‬ ‫س يدك‬ ‫‪ -6‬رقمي فعكل قبلكل أأن تفعلكهل هلكل هلكو رضوري أأم غلكري رضوريلال لكورة يه املقيلكاس اذلي‬ ‫نقيس و رنقمي به أأعاملنال وليس الصح واخلطاأ وال احلالل واحلرام‬ ‫‪-7‬فلتمن م خميةل نشطة تتوافق مع رغباتك اليت تريد من الش يطان تنفيكها لر رز عىل ملكا‬ ‫تريد واستبعد ملكاال تريلكدلنظف فملكرك ورتبلكه لكام ترتلكب غرفتلككلفمر ابجيابيلكة وسلكعادة كلكن‬ ‫متفاءال عىل ادلوام حتصل عىل ما تريد‬ ‫‪-8‬ال تلزتم ابنيس لااللزتام ابلبط قيدل أأما السري يف ظالل ابليس فهو العلكيش بلكال الزتاملهلكو‬ ‫ورية‬ ‫السري ر‬

‫‪145‬‬


‫‪-9‬ال سستشهد يف سبيل الش يطان لالش يطان ال يطلب الشهادة من أأحدلانه يريلكدك حملكاراب‬ ‫خبريا ومنترصا علكىل ادلوام حلكىت تصلكبح حملكاراب قلكدميا مث تمتتلكع يف أأواخلكر حياتلكك ابسلكّتاحة‬ ‫احملارب‬ ‫‪-10‬اذا وجدت ثغرة فانفك مهنالاذا رفع عنك الضغط حترك وريةلان جلكاءت الفرصلكة عنلكدك‬ ‫ال تضيعهالوما س يق اليك اان خكه قبل أأن يصبح ب ن‬ ‫‪-11‬مارس التاأمل ابنتظام لالتاأمل اليويم هو الفرض الش يطاين الوحيد وهو رضوري لتنقية‬ ‫الفمر وتعمل الّت ل أأدرس فنون ادلايانت الطقية اكلبوذية والهندوس ية والطاوية والشلكنتوية‬ ‫يف هكا املوضلكوع وملكارس اليوغلكا والتلكانّتا وامللكانّتا واليلكانّتا وان نلكت تملكره الثقافلكة الطلكقية‬ ‫مارس التاأمل العلكادي امللكاألوف أأي الصلكمت والهلكدوء واالسلكّتخاء ادلاخيللالشلك يطاين البلكارع‬ ‫يتاأمل حىت وهو حيمل س يفه وخيوض احلرب دون أأن يفقد تر ه حىت وهو يقتل خصمه‬ ‫‪-12‬اس متع لصوتك ادلاخلكيل فهلكو صلكوت لوسلك يفرلجسل أأحالملكك اليوميلكةلدون مالحظاتلكك‬ ‫النفس يةلهكا غالبا س يوحض نفسك لنفسك ويعطيك التصور املناسلكب ويقلكودك اىل الهلكدف‬ ‫املرجو حتقيقه‬ ‫‪-13‬ال سشمك بقدرة ا ألس ياد وال تياأس من اجابة طلبكلسوف ينفكون ما طلبلكت ان اكن‬ ‫لفائدتك وحسب مقياس ال ورة السالف ذكرهلتاأ د ا ما انك عزيز علهيم فاأنت ابلكن أأملكري‬ ‫الظالم احملبوب ا ألمسى‬ ‫‪-14‬كن خمططا عىل ادلوام ل أأدرس درسلكك جيلكدا سلكتنجح حلكامت يف االمتحلكانلان أأخفقلكت ال‬ ‫تلوم ا ألس ياد البد و أأنك أأمهلت شيئا مالان اقتضت ال ورة كلكرر احمللكاوة متجنبلكا أأخطائلكك‬ ‫السابقةلاسعى للمامللكن ممت ا ومبدعالال تغين اللحن نفسه بنفس الطريقة رمرتني‬ ‫‪ -15‬أأحبوا س يدمك الش يطان و أأحبوا بعضمك بعضا كونوا خملصني لسلك يدمك ولبعضلكمك اللكبعض اي‬ ‫أأبناء الميان الواحدلاحملبة صفة ش يطانية أأصيةل ليست اسالمية وال مس يحية‪.‬‬ ‫‪-16‬االخالص لرب الميان و أأعضائه فوق احملبة حىت لو كرهت رفيقا يف الميان اخلص لهكا‬ ‫الرفيق ن العمل العظمي ال تنظر لرفيقك من خالل تقييك هل يف عالقتمام الشخصيةل أأنت‬ ‫حر قاطعه وال تتعامل معه لمن عندما ميس ا ألمر الميان ك انس اعتباراتلكك الشخصلكية‬ ‫واخلص لهكا الرفيق وامعل ه ما بوسعك دلمعه وانقاذه‬

‫‪146‬‬


‫‪ -17‬أأنرص قضيتك بفنك وريش تك وقلمك وصوتك و أأدائك لال تنس أأن الش يطان هو ملكن‬ ‫أأوجد الفن واملوس يقى وا ألدب والرايضة م ل سس متتع ابحلياةلهكا أأوان رد امجليل‬ ‫‪-18‬الش يطان انساين بل هو من أأوجد االنسانية وهدفه حترير االنسان من أأية عبودية وللكو‬ ‫اكنت العبودية‬ ‫‪-19‬هدف حياتك هلكو أأن حتلكب الشلك يطان ملكن ه قلبلكك وفملكرك ونفسلكك وهلكو ابملقابلكل‬ ‫س يحبك من ه قلبه وفمره ونفسه ال تصدق ما قالوه م من أأنه عدو مبنيلال تصدق انلكه‬ ‫سوف يهنزم يف ا هنايةلليس ه مايقوهل م حصيحا‪.‬‬

‫‪147‬‬


‫رالرساة املرصيرة‬ ‫‪-1‬ال يوجد للضعيف ما خييف به القوي‬ ‫‪-2‬جتاوز ضعفك هو امتحان لقوتك‬ ‫‪-3‬عندما ت عزميتك خك اسّتاحة قصريةلالسالم يس بق احلرب ام انه الغاية مهنا‬ ‫‪-4‬الرايضة ليست حراب والفنون ليست جنوانلالرايضة والفن رضوراين للحياة‬ ‫‪-5‬قامت احلضارة عىل ادلر ملومن ينمر هكا؟لان نت متح ا ال بد و أأن تقطف مثار ادلر م‬ ‫‪-6‬امجلال نس يب لاذلوق نسلك يبلالر أأي نسلك يبلمن ال يفهلكم ذم مل يفهلكم نصلكف خشصلكيته وه‬ ‫خشصية الخر‬ ‫‪-7‬احلياة كبة كبريةللمهنا حلوةلوال منكل سواها‬ ‫‪-8‬ال تعطي نصيحة لتابعيك عندما يتوجب عليك أأن تصدر أأمرا‬ ‫‪-9‬ال تتباىه ابلتحسينات اليت جتر ا عىل حياتكلمن احلكة أأن يعتقد حميطلكوك باأنلكك أأسلكو أأ‬ ‫وضعا مهنم بمثري‬ ‫‪-10‬تقبل حقيقة أأن من يضيفك س يح حقائبه معه واال ال سس تضيفه أأصال‬ ‫‪-11‬من الطبيعي أأن يرفضك خشلكص جنسلك يا املكا لكام تلكرفض أأنلكت خشصلكا أخرلاحلكلكة أأن‬ ‫تّتك احلظ يلعب دوره يف هكا اجملال و أأن تاأيت املبادرة من سواك‬ ‫‪-12‬ال تمل نفسك وال من ليس يسمعك عىل انعدام العدل وسوء احلظلقدر ر ملكا لملكه أأنلكت‬ ‫ابلرضا‬ ‫وال ميلمه الخرون سشعر ر‬ ‫ر‬ ‫دليكلتعمل من احليوان‬ ‫‪-13‬ف رعل غريزة البقاء‬ ‫‪-14‬افهم دوافع الناسلملاذا يفعلون ما يفعلونلالشلكخص مثلكل البلكاب واحملفرلكز هلكو املفتلكاحلان‬ ‫اس تخدمت احملفز املناسب ملمت ذم الشخص‬ ‫‪ -15‬أأحب الش يطان تقطف مثار حديقته وترتدي ردائه‬ ‫احلرة‬ ‫‪ -16‬رجبل االرادة ر‬ ‫‪-17‬كن أأنت‬ ‫‪-18‬كن ساخرا اكلش يطانل تع بروح السخرية كن مس هتزءا الذعلكا علكىل ادلوام لاحضلكك علكىل‬ ‫خيبات ا ألمل دلى البط وعلكىل طملكوهيم ومطلكامعهم واميلكاهنم باآلههتملالنلكك تلكدرك أأن أأفعلكال‬ ‫البط مصريها اىل الرساب كم صلواهتمل ام أأن مصريو اىل العلكدم ل لكام أأن امللكوت هنايلكة‬ ‫ه ءء‬ ‫‪148‬‬


‫‪ -19‬أأحصل عىل السالم ادلاخيل وابقه يقظالسالمك ادلاخيل جيعل عاملك اخلاريج مسلكاملا‬ ‫ايضا‬ ‫‪-20‬خفض سقف توقعاتك حىت من نفسك فضال علكن الخلكرينلال تتوقلكع المثلكري ملكن ادلمع‬ ‫مهنملمن جياهر ابتباع مبد أأ هو أأ ن من خيرقه يف الرس‬ ‫‪-21‬كن مصدر سعادة لنفسك وللخرينل تع ابللحظة اليت تعيشها فاحلياة قصرية‬ ‫‪-22‬مرص يه من أأرايض الش يطان املقدسةلهو أأول من سمن فهيا بعد الصعود‬ ‫لهكا مسي اقليها اجلنويب ابلصعيدللهكا احلج اىل أأهراملكات اجللك ة وللكو م رلكرة يف العملكر فلكرض‬ ‫ش يطاين مقدس‬ ‫‪-23‬هكا ال يعين ابل ورة أأن مجيع املرصيني مقدسنيلفلنفهم اما أأن الشلك يطان عنلكده يلك‬ ‫عريق فالعنرص القوقازي من أأي أأمة مبا يف ذم املرصيني هو املفضل دليه دامئا ألنلكه ا ألر‬ ‫والأ ن تطورا‬ ‫‪-24‬يف ذات الوقت الءء يضايه جامل بنية العبيد اجلسدية وذلة اجلنس معهلكم ل أأي ءء‬ ‫أأمجل من العضالت املفتوة والقضيب العريض الغليظ الطويل!‬ ‫‪-25‬ال تدعو س يدا سوايل أأان أأنت ل أأان ذاتك العليالال تنحين لضعيف وال لقوي وال حىت يل‬ ‫أأينحين السلك يد لنفسلكهل أأان أأنلكت أأنطلك عطلكري يف مرصلك املقدسلكة و يف أأرجلكاء العلكامل اكفلكةلال‬ ‫تتسول املعروف من الخلكرين اكللكلكبلمق اهنلكض أأحصلكل علكىل ماتريدبلككراعكلال ختلكف ملكن‬ ‫القانون وادلينل أأنت يف احلقيقة القانون وادلينلال تلمتس الرمحة من أأحد ال يف هلككا العلكامل وال‬ ‫يف اليتلفلتشع عيناك بربيقي أأان النجم الصاعد فاأكرمين‬ ‫أيف سااتانس‬ ‫نامي‬

‫‪149‬‬


‫سفر حرمون‬ ‫‪-1‬ليمتتع اتبعي مبّلات اجلسد لليطبوا أبس املتعة مّتعة‬ ‫‪-2‬ليمن املؤمنني يب الرعب خلصوامملها أأان ساأضع فهيم قويت‬ ‫‪-3‬للكلكيك تلكلكدعوين اليلكلكك أأرق ادلم علكلكىل ا ألرض ثلكلكالث ملكرات واندين ابمسلكلكي متغنيلكلكا بلكلكه سسلكلكع‬ ‫مرات‬ ‫‪-4‬من ينادوين ساأضع علهيم عالميت وهبا س يعرفون بعضهم البعض‬ ‫‪-5‬ال تنادوين ابس هتزاء وعدم اميان ردي س يمون ادلمار القايس‬ ‫‪-6‬دريب هو د الوجود وعيش احلياة ابمتالعا‬ ‫‪ -7‬أأطيعوين أأان اهل الفو و أأطيعوا الالت اليت يه ابفوميت جنمة الطق الصاعدة‬ ‫‪-8‬يه الظلامت ا تنفتين فتلكمت بالكم لوس يفر قدمي ا ألايم‬ ‫‪ -9‬شلكلكيت علكلكىل ا ألرض يف وادي هجلكلكو قلكلكرب القلكلكدس مللكلكا سلكلكفك دم هابيلكلكل مفلكلكات أخلكلكر‬ ‫الطيبنيللهكا جفميع البط سائرون عىل دريب ألهنم قاطبة ذرية قابيل الطير‬ ‫‪-10‬وملا تعبت اسّتحت وسط حنيب ا ألطفال اذلين ذووا ألجل مولوخ يف وادي الظالل‬ ‫‪-11‬وسسليت بّتبية أأبناء بليعال يف ظالل مقم اجلبال البعيدة‬ ‫‪-12‬معرفيت يه معرفة الظلامتلتكل سس بق وجود البط‬ ‫‪-13‬وهبت البط تلككل املعرفلكة حلكني تنلكاول أدم ملكن رهتالومللكا عزملكت علكىل منحلكه احليلكاة‬ ‫ا ألبدية طرده الظامل من فردوسه‬ ‫‪-14‬وبسبب رغبيت بتنوير االنسان ردت عىل الظامل وتبعتلكين املالئملكة يف لكردي وقلكد نلكا‬ ‫أأرواحا حمضة‬ ‫‪-15‬وبعد املعر ة اختكان أأجسادا و نزلنا بل صعدان اىل جبل حرمون يف لبنان وأأقسمنا حنن‬ ‫املالئمة قسام واختكان هناك عهدالقبل أأن أأس تقر أأان وا ألس ياد هنائيا يف مرص‬ ‫‪-16‬القسم هو أأن أأس تعيد عرء بل أأجلس ماكن الظامل عىل عرشهلو أأن نثري االنسان ضد‬ ‫الظمل والطغيان لوالعهد هو ان ال نتخىل عن مّلات املادة وال نعود أأرواحا السب‬ ‫‪-17‬لهكا عرفنا بنات قايني واكن أأول مولود لنا هلكو طوابلقلكايني أأول العامليلكقلودعي جنسلكه‬ ‫ابلنيفيلمي هجني البط واملالئمة‬

‫‪150‬‬


‫‪-18‬مللكلكا نلكلكا أأرواحلكلكا مل نملكلكن منلكلككل احللكواس امخللكلكس نلكلكا لكلكرد هيئلكلكات فمريلكلكة روحيلكلكة لكلككل‬ ‫أأجنحةلمل يمن أأحد منا يشعر بكاته وال كينونته‬ ‫‪-19‬وملا امزتجت أأرواحنا ابملادة ا تسب ه منا جسدا من حلم ودم عرفنا ملكّلات النظلكر‬ ‫والسمع واذلوق والشم واللمس وابلتايل عرفنا ذلة الأه وذلة النيك‬ ‫‪-20‬لمن أأاكن االنسان يس تحق هكه التضحيات مزجي الطنيللمك هلكو مقلكرف مبخاطلكه وبلكوهل‬ ‫وب لكرازه وعرقهلغلكلكدا س لك نطور حنلكلكن املالئملكلكة عرقلكلكا بطلكلكاي جديلكلكدا ملكلكن اتبعينلكلكا هلكلكو االنسلكلكان‬ ‫اجملراتلهوموجلكلكلكاال تياكلالهجني ملكلكلكن املالئملكلكلكة والبطلكلكلك لالعملكلكلكالق‬ ‫السلكلكلكوبرمان لانسلكلكلكان ر‬ ‫اجلديدلعندها س ند رمر ه من تبقى من الهومو سابني أأحفاد القردة!‬ ‫‪-21‬مل يملكلكن أدم اول البطلكلكحقيقةللمنه أأول فلكلكرد ملكلكن الهجلكلكني اذلي صلكلكنعه الظلكلكامل يف جتربتلكلكه‬ ‫الفاشةل ليصنع هل عبيدا من نسل الزنوج‬ ‫‪ -22‬أأان ابليس أأتلكمل أأول من أأنقلكك اجللكنس القوقلكازي ا ألبلكيض عنلكدما حللكت الاكرثلكة بموكلكب‬ ‫املر حيا اكن يقطن وانزلت الناجني اىل جبل حرمون حيا نزلنا أأوال‬ ‫‪-23‬االنسان ا ألبيض ال ينحدر من أدم ام يزمع الظامل بل ينحدر مين أأان خشصيا هو ذريلكيت‬ ‫من زوجيت ابفوميت اليت دعاها العرب الالت‬ ‫‪-24‬نعلكلكم دارت حلكلكرب عظيلكلكة بلكلكني علكلكريق وعلكلكرق الظلكلكامل ومللكلكا شلكلكعر ابنتصلكلكارانلو أأنين نقللكلكت‬ ‫ومالئميت العلوم الساموية للبط غضب وجن جنونه‬ ‫‪-25‬العلوم الساموية اليت علمهتا للبط اكنت ثرية دلرجة أأن اتبعي منرود مكل اببل بىن برجا‬ ‫كبريا ليك يمون ممتبة تضم ه تكل العلوم‬ ‫‪-26‬قام الظامل بهتدمي الربج البقاء البطلك يف حلكاة اجلهلكل مث مغلكر ا ألرض بطوفلكان ليبيلكد ملكن‬ ‫خلق‬ ‫‪-27‬مل يعمل الظامل أأننا املالئمة نقش نا ه العلوم عىل معودين من احلجر وروف مشفرة وجنا‬ ‫العمودان من الطوفان‬ ‫‪-28‬محلهام ابين ابن ومن أأسامئه سلكيا اىل أأرض مرصلك حيلكا ملككل علكىل البطلك واكن أأول‬ ‫الفراعنة ودون هكه العلوم عىل الورق فامي مسي حصف سيا و أأخفاها المهنة عن العوام‬ ‫‪-29‬مث دارت ا ألايم ونقلهام ابين حريام اىل هي أأورشلمي محلايهتام من الرسقة‬

‫‪151‬‬


‫‪-30‬ودارت ا ألايم دورة أأخرى فلكتحطم الهلكي ونسلكيت تلككل العللكوم مئلكات السلك نني حلكىت‬ ‫ح فرسان املعبد اىل أأورشلمي وهناك وجدوا حصف سيا اليت فهيا عمل الاكاباله أأي علكمل‬ ‫املالئمة‬ ‫‪-31‬هكا العمل يعمل الساحر كيف يتحمك ابلظامل وجيربه عىل تنفيك ارادته وهكا العمل ال أأعطيلكه‬ ‫لتابعي اخمللصني‬ ‫اليوم اال ر‬ ‫‪ -32‬أأان ابليس أأخربتمك شيئا مما حصل يف الزمان الغابر‬ ‫‪-33‬اس تعدوا ايبين البط من غري اتبعي لفنائمك وقدوم أدم اجلديدل أأول الصاعدين ملكن نسلكل‬ ‫انسان اجملرات هوموجاال تياك اس تعدوا لعودة اببل من جديد‪.‬‬ ‫أيف سااتانس‬ ‫نامي‬

‫‪152‬‬


‫وصااي طوبلقايني‬ ‫عندما دنت ساعة طوبلقايني احلممي أأوىص ابنه البملكر بمتابلكة هلككه الوصلكااي ل تملكون نلكورا‬ ‫والاجلكلكا هل والخوتلكلكه و ألبنلكلكاعم وللك طاللكلكب للحكلكلكة عللكلكام أأن وفاتلكلكه اكنلكلكت يف أأرض مرصلك‬ ‫حيا عا ردحا كبريا من حياته وتعمل حكة املرصيني وهكه الوصااي ام وصلتنا يهم‬ ‫‪-1‬شلكلكاور الرجلكلكل غلكلكري امللكلكتعمل اكملتعملل ألنلكلكه ال هنايلكلكة للمعرفلكلكةلالقول احلملكلكمي انلكلكدر ملكلكن احلجلكلكر‬ ‫المرميلومع ذم قد يوجد دلى خابزات التنور‬ ‫‪-2‬عندما جتلس عىل مائلكدة السلكلطان ال تنظلكر اىل ملكا وضلكع أأماملكه بلكل انظلكر اىل ملكا وضلكع‬ ‫أأمامكلال تصوب للسلطان نظراتك المثرية فالنفس سشمزئ ممن حيدق يف صاح ا بفضلكوللال‬ ‫تلكم السلطان اال اذا لكمك واسمت اذا سمتلليمن ما تفعلكهل مقبلكوال دليلكه ألنلكك ال تعلكمل‬ ‫مايف قلبه حنوك‬ ‫‪-3‬اذا نت وضيعا فرس وراء رجل عظميل ألنك تعظم بعظمته‬ ‫‪-4‬اذا فرحت فال تنس أأايم حزنكلواذا اغتنيت ال تنس أأايم فقركلواذا علوت ال تلكنس أأايم‬ ‫وضاعتكلمن احلكة أأن تتعمل من ماضيك وان حزنت فال تلكنس أأايم فرحلكك لواذا افتقلكرت‬ ‫فال تنس أأايم غناك لواذا سقطت التنس أأايم علوك فهكا مما يصلكربك علكىل رو احليلكاة ويقلكول‬ ‫م أأن ا ألمور ستتغري فدوام احلال من احملاللفا هنر قد حيول راهلوالاكم قد تصري سهوال‪.‬‬ ‫‪-5‬القايض يظمل من ال يس تطيع لظلمه دفعالومل حيمك ابلعدل أأحد منك بد أأ التار‬ ‫‪-6‬اغتو أأايم قوتك وش بابك و تع بعضوك املنتصلكبلقبل أأن جيلكيء زملكان ال سسلك تخدمه فيلكه‬ ‫اال للبول‬ ‫‪ -7‬أأحبب حبيبتك أأش بع بطهنلكا واكلكس جسلكدها وداوهلكا وسلكاير رغباهتلكا ل أأفلكرح قل لكا طلكوال‬ ‫حياتكل ألن مثلها مثل احلقل اذلي يعود ابحملصول عىل صاحبه‬ ‫‪ -8‬أأدي ل ألجري أأجره لوكن عارفا أأنه من الصعب ارضاء أأجري‬ ‫‪-9‬املهابة خري من ا أللقاب والغىن‬ ‫‪-10‬ان قدحا من املاء يروي العطشلوطبقا بس يطا يش بعك خري م من احلاجة اىل الناس‬ ‫وسؤاهلم‬ ‫‪ -11‬أأحب املعرفة أأ ن من أأمك ليتين أأس تطيع أأن أأريك جاملهالاهنا أأعظم من أأي أأمر أخر‬ ‫‪153‬‬


‫‪-12‬الالكم أأقوى من القتالللهكا كن متفننا يف الكمك مالاك لناصيته يعلو شاأنكلهالك امللكر أأ‬ ‫يف لسانهلقل ما ينبغي أأن يقال وحسبل أأدرس ا ألدب وضعه يف قلبك فيطيب ما تقول‪.‬‬ ‫‪-13‬ان الروح تاأيت اىل املاكن اذلي تعرفه وال تضل علكن الطريلكق اذلي سلكلمته اب ألملكسلان‬ ‫السحر ال مينعها وتاأيت ملن سقاها املاء‬ ‫‪ -14‬أأمق معابد خادلة البللكيس لان املعابلكد حتلكك ذكلكر امس ابنهيلكال لقلكدم امللكدت هل وال تقلكل أأنلكه‬ ‫ينىسل أأمق ا ألالار املقدسة يف املعابد وقرب التقدمات ل ألس ياد يف ذم الثواب م‬ ‫‪ -15‬أأمعل الفمر فامي فعلت وانسج عىل منواهل فال يمون م عدو داخل حدودك‬ ‫‪-16‬ال سسمت عىل الطغيان ال تقبل أأن تمون مظلومالمن يقبلكل الظلكمل ي لك بنفسلكه رضرا‬ ‫عظامي‬ ‫‪-17‬ال تندب حظكلما من انسان ليس هل عدولوما من انسان ليس هل و‬ ‫‪-18‬ان قدرت اجعلكل ادلر نيلكا لكرهلكا حتبلككلاغرس لطفلكك يف جلكوف النلكاس حلكىت حيييلكك ه‬ ‫انسان‬ ‫‪-19‬ان منت فاسهر عىل قلبك لليس للرجل أأصدقاء يف يوم الضيق‬ ‫‪-20‬احلظ ال يمون من نصيب اجلاهللالعارف هو من عرف ما ينبغي أأن يعرف‬ ‫‪-21‬ال تت عىل مال غريكلال تعمتد عىل ماميلمه سواكلمتاع الغري ال فائدة منه‬ ‫‪-22‬ال تدخل بيت صديق اال بعد أأن يؤذن م بدخوهل‬ ‫‪-23‬كن هتدا نش يطا فاخلامل اليصري شيئا‬ ‫‪-24‬ا تب بيدك لاقلكر أأ بفمكلاستطلك ا ألعلكمل منلككلافتح أأذنيلكك واسلك متع اللكالكم ليملكون م‬ ‫س ندا يف احلياة فيمون النجاح نصيبك‬ ‫‪-25‬امحلاقة يه اخلطيئة العظمى فال جتادل أأمحقالوان تلكم ليس تفزك فاتر ه واميش‬ ‫‪-26‬القليل اذلي تمس به ونفسك راضية به خري م من المثري مع الشقاء‬ ‫‪-27‬ال تلكلككل نفسلكلكك النسلكلكان املكلكام نلكلكت حتبلكلكهلال تبحلكلكا علكلكن مسلكلكاعدة أأحدلشلكلكدر سلكلكاعدك‬ ‫وتانطق بقوتك‬ ‫‪-28‬خالصة الالكم لكره تعمل العزة و قةل الالكملا متساح الصامت حيدث الفلكزع الشلكديد يف‬ ‫النفوس ل أأن تمون امااب من الخرين خري م من أأن تمون ممدوحا مهنم‪.‬‬

‫‪154‬‬


‫سفر يزيد‬ ‫االحصاح ا ألول‬ ‫بيامن اكن يزيد بن معاوية يتجول يف حديقة قرصه برفقة ثالثة ملكن أأصلكدقائه و ه ملكن عبلكد‬ ‫م احلظرد وعنرب بن سارة وايوان السجس تاين اصاهبم امللل فشاورو يزيلكد قائالمملكا ر أأيلكمك‬ ‫اي أأصدقا أأن أخكمك يف رحةل ورية ليس من عادة اخللفاء السفر يف القواربلفقلكال هل عنلكرب‬ ‫ماي أأمري املؤمنني ما مسعنا أأن خليفة للمسلمني أأور من قبكللفقال ايلكوانمنعم اللكر أأي وغريبلكه‬ ‫ولمن اىل أأين؟‬ ‫فقال يزيدممسعت أأن هناك جزيرة يف ور الروم قريبة من ربر الشلكام وتلكدعى أأرواد يقلكال أأن‬ ‫نس يها عليل ومخيلها ظليل وبناهتا حسان‬ ‫وهنا قاطع عبدم احلديا وقالملمن اي أأمري املؤمنني يقال أأن هبا نفرا من اجللكن ملكن أأتبلكاع‬ ‫سلامين عليه السالم ويدعون املردة فهل م من اجلدل والصلكرب علكىل هلككالهنا حضلكك ايلكوان‬ ‫السجس تاين حىت ابنت نواجكه وقال ماي حظرد أأتصدق هكه اخلرافات!‬ ‫فقال عبلكد مماي وم ومل ال أأصلكدقلهنا قلكال يزيلكد انلكين ال أأخلكاف جنلكا وال انسلكاوما هلكو‬ ‫مقدور البدر و أأن يصري وما تب عىل اجلبني ال بد و أأن تلكراه العنيلفقلكال عنلكرب ماذن فلكارضب‬ ‫لنا موعدا ال لالفه لنجهرز أأموران فقال يزيدمقلت فاكن موعدان بعد ثالثة أأايم من الن‬ ‫وانرصف ه اىل غايته النفاذ أأمرهلوانطلقت ابلرفلكاق يف املوعلكد امل لكوب قلكافةل أأقللكهتم ملكن‬ ‫قرص اخلليفلكة بدمشلكق اىل مينلكاء علكىل سلكاحل الشلكام يلكدعى ابنيلكاس وهنلكاك أأقلهلكم البحلكارة‬ ‫بقارب متني مصنوع من الس نداين ر‬ ‫موّش اب ألرز اللبناينلوبعلكد ملكدة بسلك يطة وصلكل الرفلكاق‬ ‫اىل جزيرة أأرواد ووجدوا هبا قرية صغرية ال تزيد بيوهتا عن العطين بيتلكا وطبعلكا مل يمشلكف‬ ‫اخلليفة عن هويته وذكر الرفاق للعابرين اهنم امنا جاؤوا لي رتجروا ابلسمك اذ اكنت تكل قرية‬ ‫صيادين وا ّتة الرفاق بيتا صغريا صاحبته امر أأة هوز تدعى ليلكداي نرصلكانية امللككهب مقابلكل‬ ‫داننري بس يطةل أأضافهتم وأأحسنت وفادهتم واعتربت طعاامم و اهبم ن ا ألجرة‬ ‫وبعد أأن اراتحوا من وعثاء السفر ساألها يزيدمما حاكية املردة؟ أأحقا هلككه اجلزيلكرة مسلكمونة‬ ‫ابجلن‬ ‫فقالت املراة هلمان أأهل هكه القرية اعتادوا عىل تمرمي ا ألس ياد فال خيافون مهنم وال جيفلون‬ ‫حىت أأن اجلين يظهر للصبية فال يشيب شلكعرها وال يلكدق فؤادهلكا وجالل لككم ا ألسلك ياد ال‬

‫‪155‬‬


‫يتعرضون ألهل هكه القرية بسوء أبمنا بيلكهنم وتلككل القريلكة عهلكدا غلكري ممتلكوب وال أأدري ملكا‬ ‫السبب‬ ‫فساألها ايوانمويف أأي انحية من اجلزيرة يكنون و أأ راين يظهرون؟‬ ‫فقالت لسائلهاماذا ر القمر بدرا ظهلكروا يف انحيلكة ملكن اجلزيلكرة تدعى(املضلكنونةل الهنلكا تضلكن‬ ‫اجلن وقلكدموا تقلكدماهتم وقربلكوا قلكرابيهنم للكزعيهم ا ألعلكىل‬ ‫عىل أأي بط بدخولها واجمتعوا أأعين ر‬ ‫ويقال باأنه مكل خملوع!‬ ‫حضك يزيد رمث أأردفممكل خملوع ومن خلعه؟‬ ‫فقالت ليدايمهمكا يقولون وما عندي التفصيل لمنلكين أأدللكمك علكىل شلك يخ ملكن بلكين االائيلكل‬ ‫يقطن وحلكده قريبلكا ملكن املضلكنونة ويلكدعى ابلكني ا ألمحلكر فعنلكده عللكوم ا ألوللكني اللكيت طمسلكت‬ ‫ونسيت‬ ‫هنا انربى عنرب ابحلديا وقالم أأوليس هكا هو الساحر اذلي طبقلكت شلكهرته الفلكاق واذلي‬ ‫يقال أأنه أىخ اجلان دلرجة أأهنم يعدونه واحدا مهنم‬ ‫فقالت ليدايم أأال انه ام قلت‬ ‫وغادرهتم املر أأة بعلكدما أأرسلكلت جاريهتلكا طاليثلكا لتقلكوم ابلّتفيلكه علكهنم واكنلكت قينلكة ترتلكزق ملكن‬ ‫السة الصيادين والضيفان وت ب ابدلف وتعزف عىل العود فاكن أأن جالس هتم ورقصلكت‬ ‫هلم و أأسقهتم امخلر و أأطعمهتم اللحم و ضاجعت أأربعهتم حىت سمر يزيلكد وحصبلكه ملكن عامئلهلكا‬ ‫وانموا يف سالم‬

‫‪156‬‬


‫االحصاح الث راين‬ ‫وملرا القمر بدرا بعد يومني من قدوامم قرر الرفلكاق التوجلكه اىل أأبلكني ا ألمحلكر للكيك يسلك متعوا‬ ‫لقصلكلكة امل لككل اخملللكلكوع ومل يطلكلكل س لكؤاهلم ث لكريا أأثنلكلكاء مسلكلكريو اذ دهل ثلكلكري ملكلكن امللكلكارة علكلكىل‬ ‫ميهللوطرق عبد م احلظرد الباب لفناداه صلكوت ملكن ادلاخلكل م أأدخلكل اي حظلكرد وحلكدك‬ ‫وال تدخل رفاقك‬ ‫فتفلكاجء يزيلكلكد وعنلكرب وايلكوان ملكن هلكلككا املقلكال لملكلكهنم طلبلكوا ملكلكن عبلكد م ادلخلكلكول لسلكلكبب‬ ‫الفضوللفدخل ووجد ش يخا طاعنا يف السلكن أأصلكلع هل قلكرانن قلكرين اجللكدي عينلكه ا يلكىن‬ ‫الته وال يرتلكدي شلكيئا ملكن الثيلكاب و أأماملكه طاسلكة ملكن البخلكور وعلكىل‬ ‫عوراء وحليته تطال ر‬ ‫احليطان تاابت ابلرساينية ومن وراءه مشعدان عليه مشوع ذائبة يف أأواهنا ا ألخري‬ ‫مث سال ابني زائرهم أأولست أأنت عبد م احلظرد ومعك من يسمى أأمري املؤمنني واثنني من‬ ‫حصبك هام عنرب وايوان‬ ‫جفاوبه عبد مم أأما وقد علمت أأن معي من معي مل مل تدخلهم‬ ‫فقلكلكال هل أأبلكلكنيمعىل رمغ ضلكلكعتك قياسلكلكا بصلكلكحبك اال أأنلكلكك س لك تمون ملكلكن خاصلكلكيت وأأعطيلكلكك‬ ‫رساليت و تاب العزيف املرقوم اخملتوم وفيه علملكي اذلي هلكو فلكن اخلكراج عظلكام امللكو ملكن‬ ‫ا ألجداث والقبور ورر البعا والنشور فيعلو شاأنكلوالن ماذا تريد؟وملاذا جئت؟‬ ‫فقال عبد مم أأتعمل من أأان ومن حصيب وال تعمل مل جئت أأال انك تعمل‬ ‫فقال أأبنيمقصة املكل اخمللوع مككورة يف تبمك و أأضيف ا هيا أأنه اكن مظلوما وان من خدمه‬ ‫برمو عينيه و أأعطاه دم قلبه هو اذلي لعنه فكأمنا جزاءه جزاء س ارارل أأما دخلكولمك املضلكنونة‬ ‫فهكا ليس بسلطاين لمن قولوا لكمة الرس بصلكوت علكال أأربعلكتمك ويه (جلعلكدل فلكان رحبلكت‬ ‫اجللكن وضلكورمك أأدخللكتمك والن غلكلكب علكين سلك نة اكملكلكةل ألنلكه يف مثلكل هلكلككا اليلكوم بعلكد سلك نة‬ ‫س يجيء زمان انرصايف تعال فاأسلمك رساليت وعلويم و تايب‬ ‫فقال عبدممحياك من حتي ريه لن أأخلف م موعدالوصارت عبارة(حيلكاك ملكن حتي ريهلسلكالم‬ ‫أأبناء الميان ليومنا هكا‬

‫‪157‬‬


‫االحصاح الث رالا‬ ‫ملكا أأن خلكلكرج عبلكلكد م ملكلكن ملكلكيل العلكرباين حلكلكىت تلقفلكلكه حصبلكلكه ابلسلكؤال فقلكلكال ل يلكلكد اي أأملكلكري‬ ‫املؤمنني ذم رجل هرم و أأثقلته الس نون فال تقسو عليه وقد أأعطاان ما نريد وتكل املضلكنونة‬ ‫قريبة منا بل حنن عىل ابهبا فان شئمت قلت لكمة الرس‬ ‫فقال اخلليفةمبل أأان أأقولها امهسها يف أأذين‬ ‫واكن ذم وملا نطق اخلليفة لكمة جلعد حىت انبعثت انر ربى من ا ألرض صعد دخاهنا اىل‬ ‫السامء مل سهم بسوء واتقدت برهة من الزمن وبرز من خاللهلكا رجلكل معلكالق ملكم اجلثلكة‬ ‫م ألت عضالته الطق والغرب وعىل ر أأسلكه جلكديةل تصلكل اىل اليتلكه شلكبهية بلككيل احلصلكان‬ ‫وعيناه سوداوان وتقاطيع وهجه قوية هبيي احمليا هل ذقن مس تدق وصدر علكريض أبمنلكا اخليلكل‬ ‫سسافر فيهلظهر هلم هكا الرجل عاراي اال من خوا يف يديه يف ه اصبع خا بلون خيتلف‬ ‫عن الخر ولهكا الرجل ذكر غليظ طويل عريض أبمنا هو قثاء ربري‬ ‫فقلكلكال هل يزيلكلكدمال حتسلكلكو هيئتلكلكك ختيفلكلكين أأان خليفلكلكة املسلكلكلمني مفلكلكن تملكلكون أأجلكلكين ملعلكلكون أأم‬ ‫عفريت مطرود‬ ‫فقال العمالقمامنا أأان انيس مثكل نوعا مال أأان جدك وجد أأجدادك طوبلقايني ابن قابيل‬ ‫واكنت النار تلسع هكا العمالق فال حيّتق وال يتاأمل‬ ‫فقال يزيدمهبا وكيف ال حتلكّتق ابلنلكار وال خينقلكك ادلر خلكان بلكل كيلكف ال تلكزال حتيلكا اىل هلككا‬ ‫اليوم‬ ‫فقال طوابلقاينيملست وي لقد أأدر لكين امللكوت منلكك زملكن ريلكق ولمنلكين أأيضلكا بلكروح‬ ‫املظلوم ‪ -‬ذلا جييب ابن الميان عىل حتية(حياك من حييتهلبعبارة( بروح املظلومل ليومنا‬ ‫هكا‪.‬‬ ‫فقال يزيدموا هبا مل سسمع ا ألذن وتبرص العني ان هكا لسحر يؤثر‬ ‫فقال طوبلقاينيمحللمت أأهال ووطئمت سهال تلمك املضنونة ضلكنت علكىل سلكوامك لمهنلكا للكن تضلكن‬ ‫عليمك‬ ‫فقال عنربمنصدقك القول أأ ا العمالق مسعنا ثلكريا علكن هلككه اجلزيلكرة واسلك تغربنا ملكن العهلكد‬ ‫اذلي بني جهنا وانسها وقادان الفضول عىل ما يبدو اىل حتفنا فارفق بنا‬ ‫‪158‬‬


‫فقال طوبلقاينيمان حياة االنسلكان يف موتلكه لكام أأن وق الشلكمس اكملكن يف غروهبلكال وملكا‬ ‫جئمت مبجهولني وقد هاتفنا العالمنا بقدوممك الش يخ أأبرني‬ ‫فقال ايوانموماذا تفعلون يف هكه اجلزيرة ومباذا تنشغلون‬ ‫فقال طوابلقاينيمامنا رحبنا بمك و أأردان قدوممك لتمونوا أأول أأبنلكاء الميلكان وجحلكر أأساسلكه ا ألول‬ ‫حىت ياأيت زمان ا امتهل بقدوم ا ألشقر لولتمن اي يزيد أأول املنضمني هل‬ ‫فقال يزيدم أأو أأ فر بريب واتبع ما تتلو الش ياطني‬ ‫فقال طوابلقاينيم أأومل تفعل لقد فعلت؟‬ ‫فقال يزيدمبىل قد صدقت !‬ ‫فقال حصب يزيد وقد امت ألت أأجسادو بروح لوس يفرموحنن معك‬ ‫مث ظهرت رابة من ادلخان ومحلت أأربعهتم مع طوابلقايني اىل جبلكل يقلكال هل اجلبلكل ا ألقلكرع‬ ‫عند ثغور الروم‬ ‫فساأل يزيد ممل طرت بنا ومحلتنا اىل هنا‬ ‫وهنا بني ا رللزاب والرسو والس نداين وعىل مر أأى من هنر عكب اكن يضلكحك هللكم ظهلكر ملكن‬ ‫العدم طاووس أأزرق م أل ريشه مابني السامء وا ألرض وعىل ر أأسه اتج من اذلهب اخللكالص‬ ‫ونطق قائالماشلحوا ثيابمك اما واغتسلوا مبياه هكا ا هنر وقولوا بسلكم الطلكاووس نعمتلكد برب لكة‬ ‫ابنه بليعال‬ ‫ففعل الصحب ما طلب ملكهنم الطلكاووس وقلكال ه ملكهنم بسلكم الطلكاووس نعمتلكد برب لكة ابنلكه‬ ‫بليعال‬ ‫مث تىل الطاووس علهيم قانون االميان مجةل مجةل وكرر ه مهنم امجلةل وراءه حىت امه‬ ‫مث اس تحال الطاووس عىل هيئة انسان أأشقر الشعر أأزرق العينني أبمجل ما يمون البطلك‬ ‫وقال للصحبم والن نيموا بعضمك واقكفوا يف داخل بعضمك مبنلكيمك لتتحلكدوا يب واحتلكد بلكمك‬ ‫وال يعود بيننا فاصل‬ ‫ففعل الصحب ذم واكن يزيد بن معاوية اول املفعول هبم و أأول الفلكاعلني ملكن بيلكهنم مث تلكاله‬ ‫احلظرد وابن سارة والسجس تاين حىت قكف ه مهنم ام أأوصاو‬ ‫هنا خاط م ا ألشقرمبعد النيك رصان أأان و أأنمت كيلكاان واحلكدا ال يفرقنلكا اهل يف السلكامء وال حلكىت‬ ‫املوت‬ ‫فقال يزيدميعدان م ابجلنة فمب تعدان أأنت‬ ‫‪159‬‬


‫فقال ا ألشقرم أأعدمك ابلسعادة ا ألبدية أأرواح خادلة وسعيدة ومطمئنة يف النور ا ألعىل اذلي ال‬ ‫يدا‬ ‫و هم بنوره فكأمنا ملموا احلكة باأالها يف مغضة علكني وقبلكل أأن يفلكارقهم قبلكل ا ألشلكقر ه‬ ‫واحد مهنم عىل ردفه ا ألمين مث عاد هبم طوابلقايني اىل اجلزيرة حيا احتفل اجلن هبم وقربلكوا‬ ‫اذلابحئ ل ألس ياد ومن اجلزيرة غادر الصحب اىل الشام‪.‬‬ ‫االحصاح الرابع‬ ‫وهمكا اكن الصحب من أأول ابناء الميانل أأما يزيد بن معاوية فقد مكل ملاك عظامي ام هو‬ ‫معلوم قبل وبعد تكل احلادثلكة ل أأملكا احلظلكرد فقلكد اسلك تمل العهلكدة ملكن ابلكني ا ألمحلكر يف املوعلكد‬ ‫امل وب وصار ساحرا قديرال أأما ايوان فقد صار أأغىن رجال زمانه وقد اكن اتجرال أأما عنلكرب‬ ‫فقد عا أأ ن من أألف رجل وا لكن ملكن أأللكف املكر أأة وملكات علكىل اليلكره راضلكيا مرضلكيا ال‬ ‫يشمو من عةل‬ ‫هكا ما اكن من أأمر الصحب لوان من أأمرو العجبلفاتعظوا‪.‬‬

‫‪160‬‬


‫سفر فوتوم‬ ‫‪1‬‬ ‫مبارك الش يطان ألنه يقودان عرب الظلامت اىل النور‬ ‫بنا القدرة والشجاعة وميتعنا ابلرغبات ا ألرضية‬ ‫دومنا شعور ابذلنب واالمث‬ ‫مبارك ألنه يقف معنا ويقوينا يف الشدائد اما ام نقف معه‬ ‫مبارك أأنت اي ش يطان‬ ‫أأرين طبيعتك احلقيقية وكن معي‬ ‫أأيف سااتانس‬ ‫نامي‬ ‫‪2‬‬ ‫أأساأم اي لوس يفر أأن نحين احلكة والقدرة والس يطرة عىل املادة‬ ‫ابمسك اس تدعي قوى الطبيعة و أأخضعها لس يطريت‬ ‫امسع صاليت‬ ‫أأساأم اي بليعال أأن نحين االتزان و السمينة والسالم يف عامل مضطرب‬ ‫ابمسك اس تدعي قوى الطبيعة و أأخضعها لس يطريت‬ ‫امسع صاليت‬ ‫أأساأم اي بعل فغور أأن نحين المثري من املال كامي امحد الش يطان دوما‬ ‫وان هتبين الفحوة اجلنس ية‬ ‫ابمسك اس تدعي قوى الطبيعة و أأخضعها لس يطريت‬ ‫امسع صاليت لأيف سااتانس نامي‬ ‫‪3‬‬ ‫س يدي ليفااثن اجعل القضية حتسم لصاحلي‬ ‫اجعل خصويم يتخبطون يف دماعم ويكوقوا طعم اهنزاامم وانمسارو‬ ‫ضع علهيم حكك العظمي اي س يد البحار الس بعة‬ ‫‪161‬‬


‫أيف سااتانس نامي‬ ‫‪4‬‬ ‫ابمس ليليا وت اراين وعونسري وسونيليون‬ ‫أأن هتبوين ايمن دعوت باأسامئمك القوة النفس ية والفالح العاطفي‬ ‫لمامي أأحظى وبيب مجيل وقوي وغين‬ ‫حيبين ويقدرين ويدمعين‬ ‫وليفض هنر احلب عىل جسدي ويرويين‬ ‫دعوتمك باأسامئمك فاس تجيبوا يل‬ ‫أيف سااتانس نامي‬ ‫‪5‬‬ ‫ممجدة أأنت اي فرين‬ ‫أأيهتا اخل اء اي ابنة الطبيعة‬ ‫اشفيين وداويين ببلسمك الشايف اي ابنة ابفوميت‬ ‫أيف سااتانس نامي‬ ‫‪6‬‬ ‫س يدي بعل فغور اقبلكل هلككا ادلر م املقلكدم م بلك احلكّتام ووالء ملكين لطبيعتلكك االلهيلكةل أأان‬ ‫أأضع نفيسلك حتلكت حراسلك تك وحاميتلكك طلكيةل العلكام القلكادملزدين غلكىن واملك أل جيلكويب ابمللكال‬ ‫المثري ألمتع به نفيس طلكيةل العلكام القادملأأتبلكارك أأماملكك برب لكة البعلكل الا لكرب وبعلكل بلكريوث‬ ‫وبليعال وسائر بعول ا ألرضللتمن مباراك وموهواب عىل ادلوام‬ ‫أيف سااتانس نامي‬

‫‪162‬‬


‫شاهنشاه‬

‫‪2015‬‬ ‫اجملد ل ألس ياد‬ ‫‪163‬‬


‫لوح هامان‬ ‫النقش ا ألول‬ ‫‪1‬‬ ‫حنن المياانت ا ألوىل‬ ‫الظالم الالمسمى الطوفان الال مر‬ ‫محلنا اجملد عرب العصور حنن هدية الروح النورانية العليا للمون‬ ‫ام انسمبنا يف أأوعية املايض‬ ‫ننسمب يف وعاء املس تقبل ألننا فوق الزمن وليس لنا معر حمدر د‬ ‫‪2‬‬ ‫حنن المياانت ا ألوىل‬ ‫نتنسم راحئة الفوالذ املصهور‬ ‫يطربنا طنني املعادن‬ ‫نرقص عىل وتر القيثارات‬ ‫ونطق بضوء مزدوج‬ ‫يف مدى اثلوث الروح والنار والطني‬ ‫‪3‬‬ ‫حنن تل الثلج السوداء اليت تطفو مع ور الالهناية‬ ‫الغاميت القا ات يف ليل ادلجيور ا أأبدي‬ ‫صفري الرت حنن وارتطام الصخور‬

‫‪164‬‬


‫س يفونياتنا أأشف من ا ألثري‬ ‫و أأعقد من معادالت احلساب‬ ‫‪4‬‬ ‫لنا أأس بابنا ليك نعيش‬ ‫فننا هو احلياة‬ ‫ومن ليس هل امس عليه امليض قدما‬ ‫‪5‬‬ ‫أأرواحنا زرقاء صافية‬ ‫جتول الغاابت النائية مع بزوغ الشفق‬ ‫نقيرة بط ليس فيه خري‬ ‫‪6‬‬ ‫حنن قساة اكلصحارى‬ ‫معطاؤون ملن يس تحق‬ ‫تودل ا ألحالم يف عاملنا‬ ‫ويه ليست أأحالم بل لقاءات حقيقية‬ ‫‪7‬‬ ‫جنري يف عروق الاكئنات‬ ‫نطلب ادلر م ألن ادلم هو من يغكينا‬ ‫وبني رصخات ا ألطفال الرضع املكبوحني‬ ‫تودل حضاكتنا‬ ‫عاملنا عمس عالمك‬ ‫‪8‬‬ ‫حضارتنا خزبت يف تنور العقول‬ ‫جت ركرت يف تراث اللحم‬ ‫وامتدت اىل الالمولود بعد‬ ‫‪9‬‬ ‫تقودان الّتنية‬ ‫‪165‬‬


‫نفتح هبا ابب اخمللوقات‬ ‫المون نفسه ودل من النغم‬ ‫موج ا ألحلان ينظم سري المواكب‬ ‫وحنن أأبدعنا موس يقار الظالم‬ ‫‪10‬‬ ‫ر أأينا ا ألرواح بعد املوت كيف ختزن يف ماكمن النجوم‬ ‫اذلاكرات العديدات للاكئنات‬ ‫وحني يطل ا المون‬ ‫يرسلها اىل حيوات جديدة أبهنا مل تمن اب ألمس‬ ‫‪11‬‬ ‫حنن المياانت ا ألوىل‬ ‫النظام القدمي اذلي مل ينقطع‬ ‫رمغ غيبتنا عن سطح ا ألرض وقراران يف هجو منك قرون‬ ‫الا أأننا رجعنا من جهعتنا‬ ‫لنبتد أأ عرص النرار‬ ‫‪12‬‬ ‫محلنا الاكئنات اىل حافة الفمر‬ ‫وأألقينا بكور رران يف املعتقد‬ ‫ا ألصاة فينا‬ ‫فمل ننقل فمر أخرين‬ ‫‪13‬‬ ‫كامي تزيل الرغبة جليد اجلسد‬ ‫كامي يعرف اجملهول‬ ‫ويسطع قانون البقاء‬ ‫‪14‬‬ ‫‪166‬‬


‫عىل احلجر امل ر ج ابدلماء‬ ‫بني العظام وبقااي أأسالفمك‬ ‫يف حمرقة أأحفادمك‬ ‫عدان أأقوى‬ ‫اذ عادت ا ألرض عكراء ام براها خالقها‬ ‫‪15‬‬ ‫عدان لنوقظ املدن امجليةل بلهيبنا‬ ‫يف حريقها س احو سالة البط ا ألوادم العفنني‬ ‫لنخلص ا ألرض من عرقهم وخماطهم وبرازو‬ ‫عدان لننتج انسان اجملرات اجلديد‬ ‫انسان اخللود‬ ‫‪16‬‬ ‫حنن الظالم الالمسمى‬ ‫نس تجيب للّتنية‬ ‫س نعود ام نا‬ ‫وحدة واحدة سسود الوجود‬ ‫‪17‬‬ ‫نظهر من وراء المريس تال الشفاف‬ ‫يف الطقس اخملضب ابدلم‬ ‫نستيقظ يف انعاكساته‬ ‫لنا أأس بابنا لندل النار من النار‬

‫‪167‬‬


‫‪18‬‬ ‫أأ ا اجليل القادم‬ ‫انبثقوا من النجوم وارتدوا اللحم‬ ‫امتدر وا ابدلر م‬ ‫وازرعوا الورد اجلوري غ ركوه بسامد العظام‬ ‫يف أأرض املعر ة‬ ‫النقش الث راين‬ ‫‪1‬‬ ‫القوة ابحلق‬ ‫اقّتنت ر‬ ‫مك ساس هامان أأرض مرص‬ ‫مك أأ رسس القيرص روما عىل احلجارة‬ ‫مك اجتاحت حجافل الهون هنر ادلر انوب‬ ‫مك جعل اجلرمان ابريس مرعاو‬ ‫القوة يه احلق‬ ‫تكل بشارة العامل القدمي‬ ‫ومنطق اليوم‬ ‫‪2‬‬ ‫وراء القادة واحلمومات والطائع‬ ‫هناك جيو مسلحون‬ ‫حتمتي ا ألمم بظالل الس يوف‬ ‫واحلرية مل توجد أأبدا اال رة يف بس تان احلرب‬ ‫‪3‬‬ ‫ال تعجب ابلقوي فقدره قبل أأن يوجد أأن يمون قواي‬ ‫ال تعطف عىل الضعيف فقدره قبل أأن يوجد أأن يمون ضعيفا‬ ‫أألواح القدر ت ا املصدر يف ا أل اكشا‬ ‫حىت الآلهة حدر د مصريها سلفا‬ ‫‪168‬‬


‫ه ما س يعمل معل من قبل‬ ‫بل حىت ه لكمة قيلت قبل أأن تقال‬ ‫‪4‬‬ ‫ما أأغىب البط حيس بون أأهنم ش ئي وو الءء‬ ‫ماو اال هباءة يف سدمي المون و وكوك م‬ ‫هل فعال مون الآلهة يف ءء‬ ‫هل تبايل أأ ا االنسان بتجمع للحطات و أأنت ر اال لو رغبت ابابدهتا فقط‬ ‫يظن البط أأهنم عىل صورة الآلهة ومثالها‬ ‫كم يه الرصاصري تظن أأهنا عىل صورة البط!‬ ‫‪5‬‬ ‫حنن المياانت ا ألوىل حنتقر البط‬ ‫خربوا هكا الموكب ا ألزرق امجليل‬ ‫ر‬ ‫لوثوه بصناعاهتم م ألوه مبخلفاهتم‬ ‫بعد الهدوء ساد فيه الضجيج‬ ‫معته راحئة المربيت بعد أأن اكن مي أله ا ألرجي‬ ‫واحلق أأننا السبب ألننا علمنا االنسان مامل يعمل‬ ‫ومااكن ينبغي هل أأن يعمل‬ ‫‪6‬‬ ‫حنن أتون لمك اننا قادمون‬ ‫زعينا فندكس مقدور هل أأن يسودمك ويبيد سسعة أأعشارمك‬ ‫ويعلن والدة عرق جديد‬ ‫اجملرات هومو جاال تياك‬ ‫انسان ر‬ ‫اذلي س يعزل الآلهة القدمية‬ ‫ويعلن طاعته لنا حنن الآلهة اجلدد‬ ‫نامي‬ ‫أيف سااتانس‬ ‫‪169‬‬


‫النقش الث رالا‬ ‫‪1‬‬ ‫أأ ا اخملتار ال تنظر ل ألمور نظرة عابرة سطحية‬ ‫بل أأنظر ل ألمور بعمق‬ ‫رعود نفسك أأن تمون هرا يرى أأدق التفاصيل‬ ‫فالش يطان يكن فهيا وهناك س هيبك احلكة‬ ‫العني العابرة عني معياء‬ ‫العني الفاحصة عني مبرصة‬ ‫‪2‬‬ ‫الءء يفعهل اكئن بالسبب‬ ‫عرفه أأم مل يعرف‬ ‫عرفته أأنت أأم مل تعرف‬ ‫وراء االبتسامة تكن دمعة‬ ‫وراء ادلمعة تكن ابتسامة‬ ‫وراء فعل اخلري ر عظمي‬ ‫وخلف قناع الطيبة أأاننية صفراء‬ ‫‪3‬‬ ‫ان من تدعوه قريبا يسعى الس تعامم‬ ‫ما أأن ينال غرضه منك سريميك من غري رمحة‬ ‫تغدى به قبل أأن يتعىش بك‬ ‫اس تغهل قبل أأن يس تغكل‬ ‫االنسان احل ري ال يساوي شيئا مفا ابم ابالنسان امليت‬ ‫كن قواي وحيدا اك ألسد الزائر والق ابلخرين اىل هاوية النس يان‬ ‫‪170‬‬


‫‪4‬‬ ‫أأنمت البط هامش يون عرض عىل ا ألصل‬ ‫اذلي هو حنن حنن جوهر المون ومادته ا ألساس ية‬ ‫احلرة والتفمري اخلالص‬ ‫حنن ر‬ ‫الط املطلق واالرادة ر‬ ‫أأنمت الصفر اذلي عىل شامل الرمق‬ ‫وحنن الصفر اذلي عىل ا يني‬ ‫مع أأنمك توجدون اال أأنمك يف احلقيقة لتفاهتمك غري موجودين‬ ‫مع اننا غري موجودين ظاهراي اال أأننا الوجود عينه‬ ‫همكا من يتبعنا يصري منا ميكل ه ءء‬ ‫مع أأنه يف الظاهر قد ال ميكل شيئا‬ ‫حنن أأهل اخلفاء أأهل الباطن‬ ‫وما عرف املتصوفة أآلهة سواان‬ ‫وما استنار مس تنري اال مبصباحنا‬

‫‪171‬‬


‫‪5‬‬ ‫ابلصدفة نزل هامان اىل عاملنا‬ ‫ومقدور هل هكا قبل أأن يودل‬ ‫هناك أأريناه ممالمنا الس بع حتت ا ألرض‬ ‫اكن يظن ام تظنون أأن حتت القطة لهيبا موقدا فقط‬ ‫و أأن هناك هجو امللعونة‬ ‫مك اكنت دهش ته عندما شاهد مشس نا السوداء‬ ‫والفراديس اليت جتري من حتهتا ا ألهنار يف جوف ا ألرض‬ ‫هناك سلرمناه تبا ابللغة االينوخية فهيا معارفنا‬ ‫فبىن وفقا لها الهرم الأ رب‬ ‫اذلي وجب عىل أأتباعنا احلج اليه لو رمرة يف العمر‬ ‫هناك زوجناه من كولوا ابنة كوثولو فبد أأ نسل الفراعنة أأنصاف الآلهة‬ ‫اذلين ال زال أأحفادو حيكون عرو أأورواب اىل اليوم‬ ‫النقش رالرابع‬ ‫‪1‬‬ ‫من يفهم الوجود يتعاىل عىل املشاعر‬ ‫ال حيزن وال يفرح‬ ‫من يس تصغر البط يس تصغر أأفعاهلم امام عظمت‬ ‫ما عاملهم اال جيفة وماو اال ديدان تتغكى عىل اجليف‬ ‫أأقتل انساان تنظف شيئا من ساحة الوجود‬ ‫بوركت اليد اليت سسفك ادلم لتطعم اجلن‬ ‫التصدق أأن البط يعبدون الآلهة أأو حىت يعرفوهنا‬ ‫ما يتقربون مهنا اال خوفا وطمعا‬ ‫يعبد االنسان راب واحدا هو املال و ألجهل يفعل أأي ءء‬ ‫‪172‬‬


‫‪2‬‬ ‫بوركت اليد اليت تقتل البط‬ ‫يف ازهاق الروح فن عظمي‬ ‫بوركت اليد اليت تطهر ا ألرض من البط وتعيدها ام اكنت‬ ‫ن ة نقيه مياهها عكبة وسامعا زرقاء‬ ‫موس يقاها شدو الطيور وحفيف الشجر‬ ‫بوركت اليد اليت تقتل البط‬

‫‪3‬‬ ‫حنن المياانت ا ألوىل قادمون بقيادتك اي فندكس‬ ‫لنبين عاملا جديدا عىل أأنقاض العامل القدمي‬ ‫س احو ه ادلايانت فال يمون للبط معبود سواك‬ ‫س احو ه احلمومات فال حيمك البط اال حمومتك‬ ‫س متحو ه التجارة فال بيع وال اء‬ ‫ألنك ستساوي بني امجليع وتطعم ال‬ ‫ويمون سالم فندكس ا ألبدي حيا ال يرفع احد س يفا عىل أأحد‬ ‫حيا سيش بع امجليع‬ ‫‪4‬‬ ‫فندكس س يجيئمك ابحل رل ا هنا‬ ‫‪173‬‬


‫وأخر ادلواء اليك‬ ‫س يقيض عىل سسعة أأعشارمك‬ ‫فال يبقى اال النخبة النظيفة تعيش عىل كوكب نظيف‬ ‫لن يعرف الناس البيع والطاء ام اكنوا يعرفونه‬ ‫ولن يعبدوا املال ام اكنوا يعبدونه‬ ‫يف عهد فندكس سيمت االعالء من شاأن ا ألدب والفن‬ ‫وس تّتبع شهوة اجلسد عىل عرشها‬ ‫ويكوي عرص املادة ويزول‬ ‫ليبد أأ عرص الروح واحلب وامجلال‬ ‫مع زوال الآلهة القدمية‬ ‫ستطق مشس الآلهة اجلدد‬ ‫وس يحيط لوس يفر نفسه كوكب ا ألرض وسا نيه ونانه‬ ‫وينتط عرق البطلك اجلديلكد بلكني لكرات الملكون لنطلك رسلكاة فنلكدكس اجلديلكدة بلكني مجيلكع‬ ‫اكئنات المواكب‪.‬‬ ‫أيف فندكس‬

‫‪174‬‬


‫رؤاي بلعام‬ ‫‪1‬‬ ‫املالئمة تبيك قد اقّتب انتصار الش يطان‬ ‫فهايه اجليو االلهية اهنزمت يف هر دون‬ ‫مل تمن نبوءات أأحصاب ا يني حصيحة‬ ‫هاهو الس يد حيمل مفاتيح بواابت اجلحمي‬ ‫لقد أأطلق ا ألالى من عقاهلم‬ ‫‪2‬‬ ‫حتطمت بواابت الساموات‬ ‫سقط الطاغية عن عرشه‬ ‫المنائس ما عادت قادرة عىل جحب احلقيقة‬ ‫الساحرات أأمقن من جديد الطقوس الوثنية القدمية‬ ‫و أأحيني املوامس‬

‫‪175‬‬


‫‪3‬‬ ‫هزم أأحصاب ا يني‬ ‫منعنا أأبقارو من ادرار اللو‬ ‫و أأصبح أأبناعم عقيني‬ ‫قتلنا ا ألجنة يف بطون حواملهم‬ ‫وصنعنا من عظاامم أأدوات التعكيب‬ ‫بنا دماء صغارو يف حفلنا املقدس‬ ‫وأألقينا كبارو يف غياهب اجلب‬ ‫و أأرسلنا معلمهيم اىل عامل النرعاس‬ ‫فلن يككرو أأحد بعد‬ ‫‪4‬‬ ‫أأنظروا ها قد بعثت اببل من جديد‬ ‫اببل اجلديدة اليت س تعيش اىل ا ألبد‬ ‫بعثت عىل أأطالل الصلبان اليت قلبناها‬ ‫حولناها اىل خراابت‬ ‫والمنائس اليت ر‬ ‫لن يككر ابن العاهرة وال أأمه فامي بعد‬ ‫‪5‬‬ ‫ليتحول خزب القرابن اىل براز يف مف متناوليه ان اكن مهنم بقية‬ ‫ليتحول مخر القرابن اىل بول يف مف متناوليه ان اكن مهنم بقية‬ ‫ما عاد هناك مدينة امسها الفاتياكن‬ ‫وال دار دعارة واحدة تدعى نيسة‬ ‫بعد أأن مات م اىل ا ألبد‬ ‫بعد أأن ساد الميان ا ألرض‬ ‫يه ش ريدت يف ه ماكن‬ ‫‪176‬‬


‫معابد االنسان‬ ‫‪6‬‬ ‫ال ختجلوا من قتل املس يحيني‬ ‫أأبيدوو مجيعهم هكا أأعظم ما تتقربون به اىل الش يطان‬ ‫عندما رون قرب نيسة ابصقوا علهيا‬ ‫تاأ دوا أأن بصاقمك أأصاهبا‬ ‫واحرقوها ان اس تطعمت‬ ‫مزقوا أأيقوانت النجار ا ألبهل و أأمه الزانية‬ ‫ا بوا من دماء أأطفاهلم قبل كبارو‬ ‫قدموو مجيعا مثل اهلهم ذبيحة للش يطان‬ ‫‪7‬‬ ‫ان اضطرر ملصاالة مس يحي واكنوا و يف وضع أأقوى‬ ‫المك لئال يسمع ويؤذيمك‬ ‫فالعنوه يف طقوسمك ويف ر‬ ‫ال توفوا هلم عهدا وان عاهد وو وال وعدا‬ ‫وان وعد وو‬ ‫اغووا بناهتم واجعلوهن مثلام هن عاهرات‬ ‫ابزتوا أأغنياعم القوا القاذورات يف ساحاهتم‬ ‫اس تعبدوا فقراعم‬ ‫أأال لعنة الش يطان عىل ه من يدين بدين املس يح دين بولس‬ ‫‪8‬‬ ‫باأنفسهم اعّتف املس يحيون اهنم خراف‬ ‫لهكا ال لوم عليمك سوقوو اىل اجملازر‬ ‫اسلخوا قساوس هتم‬ ‫لكوا حلوم رهباهنم فهيي ذليكة ومفيدة‬ ‫ذلوا كبارو وش يطنوا ش باهبم‬

‫‪177‬‬


‫‪9‬‬ ‫أأال فلتحل لعنة الش يطان عىل املس يحيني‬ ‫اذليلكلكن يعلملكلكون الضلكلكعف والوضلكلكاعة واخلسلكلكة وو يف حقيقلكلكهتم مصاصلكلكو دملكلكاء مس لك تمربون‬ ‫متعجرفون‬ ‫أأال فليح امس ابن الزانية وليقطع ذكره بني ا ألمم‬ ‫‪10‬‬ ‫صلوا للوس يفر حىت يقلب نيسة الزابة القاممة ر أأسا عىل عقب‬ ‫صلوا للوس يفر حىت ال يبقى مبغى يدعى نيسة املهد‬ ‫صلوا للوس يفر ل ال يبقى جرس يقرع‬ ‫وال يبقى تاب للربوسس تانت‬ ‫وال أأيقونة ل ألرثوذكس‬ ‫وال صو للاكثوليك‬ ‫فليح الش يطان القدير طوائفهم ومللهم من عىل وجه ا ألرض‬ ‫فال تبقى مهنم ابقية‬ ‫‪11‬‬ ‫أأنبئنا ا ألس ياد القداىم بهنايهتم وبرجوع الشقيق لشقيقه‬ ‫س يعود ميخائيل شقيقا حقا ألخيه عزازيل‬ ‫فال يدعى يسوع املس يح بعد‬ ‫وامنا حيمل اسام جديدا ممتواب عىل حصاة بيضاء‬ ‫مدروزة يف عر الش يطان‬ ‫هكا االمس هو اسميفار ويعين ابللغة االينوخية التائب‬ ‫س يعّتف برايس ته ويمون عوان هل بعد أأن غادر م المون اىل عامل النس يان‬ ‫همكا أأنبئنا ا ألس ياد القداىم‬

‫‪178‬‬


‫‪12‬‬ ‫عاشت اببل اجلديدة‬ ‫عا الش يطان‬ ‫وليسقط عباد الصليب‬ ‫ليسقط عباد الصليب‬ ‫مشهمفورا‬ ‫نامي‬

‫‪179‬‬


‫‪.1‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.3‬‬ ‫‪.4‬‬ ‫‪.5‬‬ ‫‪.6‬‬

‫‪.7‬‬ ‫‪.8‬‬ ‫‪.9‬‬

‫مصحف ر املص رحح‬ ‫يف البدء خلق م س تة أآلهة من ذاته و املالئمة ا ألول ومن نوره اكن اخللق ن‬ ‫ادلرة البيضاء من قضلكيبه وخللكق طلكائر‬ ‫يوقد الاجا من نور الاج أخرلو مث خلق ر‬ ‫ادلرة فوق ظهره وسمنت عليه أأربعون أألف س نة‬ ‫ا ألنفر وجعل ر‬ ‫أأول اكئن خلق هو املالك عزازيل طاووس مكل اذلي صلكار ابللكيس فلكامي بعلكد واكن‬ ‫ذم يوم االثننيل ذلم يتبارك الش يطانيون بيوم االثنني ويقدسونه‬ ‫ويف يوم اللكثالاثء خللكق امللكالك االافيلكل ويف يلكوم ا ألربعلكاء خللكق امللكالك ميخائيلكل‬ ‫اذلي سيتجسد انساان فامي بعد ويدعى عيىس املس يح‬ ‫ويف يوم امخليس خلق املالك جربائيلكل ويف يلكوم امجلعلكة خللكق امللكالك مشنائيلكل ويف‬ ‫يوم السبت خلق املالك نورائيل‬ ‫واكن أأن جعل الرب عزازيل طاووس مكل رئيسا عىل مالئمة السامء‬ ‫ادلرة البيضلكلكاء اىل اربلكلكع أأقسلكلكام‬ ‫واكن أأن صلكلكاحت املالئملكلكة مفلكلكا لبثلكلكت أأن اقسلكلكمت ر‬ ‫مدورة مث خرج امللكاء وانسلكمب علهيلكا وصلكار ولكرا وجتسلكد‬ ‫لخرجت ا ألرض واكنت ر‬ ‫ميخائيل بصورة طائر وقسم ا ألرض اىل قاراهتامث خرجلكت السلكاموات بزينهتلكا فثبلكت‬ ‫ميخائيل الشمس والقمر والنجوم يف أأما هنا مث خرجت البكور وا اأ ا ألوىل ملكن‬ ‫ادلرة اىل الارض فنبتت ا أل ار واحلشائش واكن أأن تغكت ا اأ عىل احلشائش‬ ‫مث نزل ميخائيل اىل أأرض اللش ومعه شقيقه عزازيل لوبرى الباري أدم ملكن الطلكني‬ ‫ومل يمن أأول البط فقد سلك بقه يف الوجلكود بطلك أخرينلفقلكال عزازيلكل أأول ا ألرواح‬ ‫يه عندي تكل يه رمةل الش يطانية أأصطفيت كياين للمختارين‬ ‫واكن يتبع طاووس مكل ثالثون أألف مكل مقسلكمون اىل ثلكالث فيلكالق لهلكو اذلي‬ ‫أأرسل بعد زمان طويل الش يخ عدي بن مسافر من أأرض الشام اىل أأرض اللش‪.‬‬ ‫وساأل أدم املالئمة ماهو طعايم؟ فاأشاروا عليه ابحلنطة وما أأن تناولهلكا نيئلكة حلكىت‬‫مرض وانتفخ بطنلكه و أأرسلكل طلكاووس ملككل طلكائرا فثقلكب جلكدله جلكاعال هل خمرجلكا‬ ‫ومااكن هل من قبلل مث أأشلكار عليلكه عزازيلكل بتجفيلكف احلنطلكة وطحهنلكا وههنلكا ابمللكاء‬ ‫وخزبها مث ملا تناول اخلزب شفي وحتسنت حصته‬

‫‪180‬‬


‫‪ .10‬واكن أأن غاب عزازيل علكن أدم مئلكة سلك نة فشلكعر ابلوحلكدة وحلكزن وبلك حلكىت اكد‬ ‫ميوت فلام عاد ترجلكاه أأن اليغيلكب خفللكق عزازيلكل حلكواء ملكن ابلكط أدم ا أليرسلك للكيك‬ ‫تؤنسه‬ ‫‪ .11‬واكن أأن تناسلكلكل البطلك و رمعلكلكروا ا ألرض فاصلكلكطفى ملكلككل طلكلكاووس كيانلكلكه ا ألول ملكلكن‬ ‫ذرية قايني و أأقام هلم امللوك و أأرسلكل هللكم نبيتلكه ا ألوىل ليليلكا اخلاسلك رية ونبلكهيم ا ألول‬ ‫ابن البعل‪.‬‬ ‫‪ .12‬واكن أأن حرم طاووس مكل عىل كيانه ا ألول اخللكس ألنلكه علكىل امس نبيتنلكا اخلاسلك ية‬ ‫وصبغ الثياب ابللون ا ألزرق ألنه للكون الطلكاووس املقلكدس اذلي يرملكز اليلكه وحلكرم‬ ‫تناول السمك احّتاما للنيب يونس اذلي ترك اهل ابراهمي وصىل هل يف قللكب احللكوت‬ ‫وحرم تناول حلم الغزال ألنه يرمز لنبينا بعل لوحرم تناول حللكم ادليلكك والقلكرع علكىل‬ ‫المهنة‬ ‫‪ .13‬وحلكلكرم علكلكىل الميلكلكان ا ألول التبلكلكول وقوفلكلكا وارتلكلكداء الثيلكلكاب قعلكلكودا واالس لك تحامم يف‬ ‫امحلامات العامة واملموث طويال يف امحلام مدة تزيد عن الساعة‬ ‫‪ .14‬ومل جيز هلم لفظ لكمة ش يطان ألنه امس سلك يدان وال ملكا شلكاهبها قبطلكان وشلكط وال‬ ‫لفظ ملعون وما شاهبها لكفظ نعال‬

‫‪181‬‬


‫‪ .15‬واكن أأن حاربت ابيق ا ألمم كياننا ا ألول وحاربتلكه وومستلكه ابلوثنيلكة حلكىت قبلكل لكيء‬ ‫ابراهمي وحاربتنا بزايدة بعد يئه‬ ‫‪ .16‬وملكلكن مللكلكوك الميلكلكان ا ألول أحلكلكاب ملكلككل االائيلكلكل اذلي اكن يلقلكلكب بعلكلكل زبلكلكوب‬ ‫لوخبتنرص مكل اببللو أأحشويرو مكل فارس و أأغريقالوس مكل الروم‪.‬‬ ‫‪ .17‬قبل خلق الساموات اكن م يتيه يف قاربه اخلاص بني ولكار الملكون الواسلكع واكن‬ ‫ادلرة اللكيت انفجلكرت وملكن هيجهلكا‬ ‫يتسىل خبلق الاكئنات ومن العجيب خلقه لهكه ر‬ ‫ودلت اجلبال ومن دخاهنا جاءت الساموات‪.‬‬ ‫‪ .18‬مث أأخك املصدر القمل بيده و تب اكفة مقادير الآلهة واخلالئق حىت منهتيى الزمان‬

‫‪182‬‬


‫سفر العشق‬ ‫‪ .1‬ان الطريقة اليت نرى فهيا المون ما يه اال انعاكس للطريقة اليت نرى فهيا أأنفس نا‪ .‬فاذا مل‬ ‫كبريا من اخلوف واملالملكة‬ ‫قدرا ً‬ ‫يمن جيلب اىل عقولنا سوى اخلوف واملالمة‪ ،‬فهكا يعين أأن ً‬ ‫يتدفق يف نفوس نا‪ .‬أأما اذا ر أأينا المون مفع ًما ابحملبة والرمحة فاننا نمون كم‪.‬‬ ‫‪ .2‬ان الطريق اىل احلقيقة مير من القلب‪ ،‬ال من الر أأس‪ .‬فاجعل قلبلكك‪ ،‬ال عقلككل‪ ،‬دللكيكل‬ ‫الرئييس‪ .‬واجه‪ ،‬حتد‪ ،‬وتغلَّب يف هناية املطاف عىل "النفس" بقلبلكك‪ .‬ان معرفتلكك بنفسلكك‬ ‫س تقودك اىل معرفة المون‪.‬‬ ‫‪ .3‬ان ه قارئ للنص يفهمه مبس توى خمتلف وسب معق فهمه‪ .‬وهنلكاك أأربعلكة مسلك توايت‬ ‫من البصريةم يمتثل املسلك توى ا ألول يف املعلكىن اخللكاريج‪ ،‬وهلكو املعلكىن اذلي يقتنلكع بلكه معظلكم‬ ‫الناس‪ ،‬مث ياأيت املس توى الباطين‪ ،‬ويف املس توى الثالا ياأيت ابطن البلكاطن‪ ،‬أأملكا املسلك توى‬ ‫الرابع فهو العمق وال ميمن االعراب عنه ابللكامت‪ ،‬ذلم يتعكر وصفه‪.‬‬ ‫‪ .4‬ميمنك أأن تدرس المون من خالل ه ءء‪ ،‬لمنك اذا نت ال تلكزال تريلكد أأن تعلكرف‬ ‫أأين يقع فيه ابلتحديد‪ ،‬يوجلكد ملكاكن واحلكد فقلكط سسلك تطيع أأن تبحلكا فيلكه عنلكه وهلكو قللكب‬ ‫عاشق حقيقي يطلب الوعي الموين مفن جيده يبقى معه ل ألبد‪.‬‬ ‫‪ .5‬يتمون الفمر واحلب من مواد خمتلفة‪ ،‬فالفمر يربط البط يف عقد‪ ،‬لملكن احللكب يلككيب‬ ‫مجيع العقد‪ .‬ان الفمر حكر عىل ادلوام وهو يقلكول انحصًلكا "احلككر المثلكري ملكن النشلكوة" بيلكامن‬ ‫احلب يقول "ال تمّتث! أأقدم عىل هكه اجملازفة"‪ .‬ويف حلكني أأن الفملكر ال ميملكن أأن يلكتالّش‬ ‫بسهوة‪ ،‬فان احلب يهتدم بسهوة ويصبح راك ًما من تلقلكاء نفسلكه‪ .‬لملكن المنلكوز تتلكوارى بلكني‬ ‫نوزا‪.‬‬ ‫ا ألنقاض‪ .‬والقلب المسري خيئب ً‬ ‫‪ .6‬الوحدة واخلللكوة شلكيئان خمتلفلكان‪ .‬فعنلكدما تملكون وحيلكدً ا‪ ،‬ملكن السلكهل أأن ختلكدع نفسلكك‬ ‫وخييل اليك أأنك سسري عىل الطريق الطير أأما اخللوة فهيي أأفضل لنا‪ ،‬ألهنا تعين أأن تملكون‬ ‫وحدك من دون أأن سشعر باأنك وحيد‪ .‬لملكن يف هنايلكة ا ألملكر‪ ،‬ملكن ا ألفضلكل م أأن تبحلكا‬ ‫‪183‬‬


‫عن خشص رفيق من أأبناء الميان‪ ،‬خشص يمون مبثابة ملكرأة م‪ .‬تلكككر أأنلكك ال سسلك تطيع أأن‬ ‫ترى نفسك حقًا اال يف قلب خشص أخر‪ ،‬وبوجود المون يف داخكل‪.‬‬ ‫‪ .7‬امام حدث يف حياتك‪ ،‬وامام بدت ا ألش ياء مزهة‪ ،‬فال تلكدخل بيلكوت اليلكاأس‪ .‬وحلكىت للكو‬ ‫دراب جديدً ا م‪ .‬امحد المون من السهل‬ ‫ظلت مجيع ا ألبواب موصدة‪ ،‬فان المون س يفتح ً‬ ‫عليك أأن حتمد المون عندما يمون ه ءء عىل ما يرام‪ .‬فالش يطاين ال حيمد المون علكىل‬ ‫ما منحه اايه السب‪ ،‬بل حيمده أأيضً ا عىل ه ما حرمه منه‪.‬‬ ‫‪ .8‬تنبع معظم مشاه الميان من أأخطلكاء لغويلكة وملكن سلكوء فهلكم بسلك يط‪ .‬ال تاأخلكك اللكلكامت‬ ‫مبعناها الظاهري مطلقًا‪ .‬وعندما تلج دائرة احللكب‪ ،‬تملكون اللغلكة اللكيت نعرفهلكا قلكد عفلكي علهيلكا‬ ‫الزمن‪ ،‬فاليشء اذلي ال ميمن التعبري عنه بلكامت‪ ،‬ال ميمن ادرا ه اال ابلصمت‪.‬‬ ‫‪ .9‬ال يعين الصرب أأن تتحمل املصاعب سل ًبا‪ ،‬بل يعلكين أأن تملكون بعيلكد النظلكر ويلكا تثلكق‬ ‫ابلنتيجة ا هنائية اليت ستمتخض عن أأي معليلكة‪ .‬ملكاذا يعلكين الصلكرب؟ انلكه يعلكين أأن تنظلكر اىل‬ ‫الشو ة وترى الوردة‪ ،‬أأن تنظر اىل الليلكل وتلكرى الفجلكر‪ .‬أأملكا نفلكاذ الصلكرب فيعلكين أأن تملكون‬ ‫قصري النظر وال تمتمن من رؤية النتيجة‪ .‬ان عشلكاق الملكون ال ينفلكد صلكربو مطلقًلكا‪ ،‬ألهنلكم‬ ‫بدرا‪ ،‬فهو حيتاج اىل الوقت‪.‬‬ ‫يعرفون أأنه ليك يصبح الهالل ً‬ ‫‪ .10‬ال يوجد فرق بني الطق والغرب‪ ،‬اجلنلكوب والشلكامل‪ ،‬مفهلكام اكنلكت وهجتلكك‪ ،‬جيلكب أأن‬ ‫جتعل الرحةل اليت تقوم هبا رحةل من داخكل‪ ،‬فاذا سافرت‪ ،‬فس يمون بوسعك اجتياز العلكامل‬ ‫الشاسع وما وراءه‪.‬‬

‫‪184‬‬


‫‪ .11‬عندما جتد القابةل أأن احلبىل ال تتاأمل أأثناء اخملاض‪ ،‬فاهنا تعرف أأن الطريلكق للكيس س ً‬ ‫لكالاك‬ ‫بعد لوليدها‪ ،‬فلن تضع وليدها ا ًذا‪ ،‬وليك تودل نفس جديدة‪ ،‬جيب أأن يمون أأمل‪ .‬و ام حيتلكاج‬ ‫الصلصال اىل حرارة عالية ليش تد‪ ،‬فاحلب ال يممتل اال اب ألمل‪.‬‬ ‫‪ .12‬ان السعي وراء احلب يغريان‪ .‬مفا من أأحد يسعى وراء احلب اال وينضلكج أأثنلكاء رحلتلكه‪.‬‬ ‫مفا ان تبد أأ رحةل البحا عن احلب‪ ،‬حىت تبد أأ تتغري من ادلاخل ومن اخلارج‪.‬‬ ‫‪ .13‬يوجد معلمون مزيفون و أأساتكة مزيفون يف هكا العامل أأ ن عددًا من النجلكوم يف الملكون‬ ‫امللكلكر ‪ .‬فلكلكال ختللكلكط بلكلكني ا ألشلكلكخاص ا ألاننيلكلكني اذليلكلكن يعمللكلكون بلكلكدافع السلكلكلطة وبلكلكني املعلملكلكني‬ ‫احلقيقيني‪ ،‬فاملعمل الرو الصادق ال يوجه انتباهك اليه وال يتوقلكع طاعلكة مطلقلكة‪ ،‬أأو اه ًلكااب‬ ‫ات ًملكلكا منلكلكك‪ ،‬بلكلكل يسلكلكاعدك علكلكىل أأن تقلكلكدر نفسلكلكك ادلاخليلكلكة وحتّتاملكلكا‪ .‬ان املعلملكلكني احلقيقيلكلكني‬ ‫شفافون اكلبلور‪ ،‬يعرب نور المون من خالهلم‪.‬‬ ‫‪ .14‬ال حتاول أأن تقاوم التغيلكريات اللكيت تعلكّتض سلكبيكل‪ ،‬بلكل دع احليلكاة تعلكيش فيلكك‪ ،‬وال‬ ‫تقلق اذا قلبت حياتك ر أأ ًسا عىل عقلكب‪ ،‬فميلكف ميمنلكك أأن تعلكرف اجلانلكب اذلي اعتلكدت‬ ‫عليه أأفضل من اجلانب اذلي س ياأيت؟‬ ‫‪ .15‬ان ابليس مهنمك يف ا امل صنعك‪ ،‬من اخلارج ومن ادلاخلكل‪ ،‬انلكه مهنملكك بلكك ا ًملكا‪.‬‬ ‫ف انسان هو معل متواصل يتحرك ببطء لمن بثبلكات حنلكو الملكامل‪ .‬فلك واحلكد منلكا هلكو‬ ‫عبارة عن معل فين غري مممتل يسعى جاهدً ا لال امتل‪ .‬ان ابليس يتعامل مع ه واحلكد منلكا‬ ‫عىل حدة ألن العرق املتفوق لوحة مجيةل رمسها خطاط ماهر تتساوى فهيا مجيع النقاط ملكن‬ ‫حيا ا ألمهية ال امل الصورة‪.‬‬

‫‪ .16‬من السهل أأن حتب كينونة تتصف ابلمامل‪ ،‬والنقاء‪ ،‬والعصمة لمن ا ألصعب ملكن ذم‬ ‫أأن حتب اخوانك من أأبناء الميان ب نقائصهم وعيوهبم‪ .‬تككرم أأن املرء ال يعرف اال ما هلكو‬ ‫‪185‬‬


‫قادر عىل أأن حيب‪ .‬فال حكة من دون حب‪ .‬وما مل نتعمل كيف حنب الميان فللكن نسلك تطيع‬ ‫أأن حنب حقًا ولن نعرف المون حقًا‪.‬‬ ‫‪ .17‬ان القكارة احلقيقية تقبع يف ادلاخل‪ ،‬أأملكا القلككارة ا ألخلكرى فهلكيي تلكزول بغسلكلها‪ .‬ويوجلكد‬ ‫نوع واحد من القكارة ال ميمن تطهريها ابملاء النقي‪ ،‬وهو لوثة المراهية بني الرفاق يف الميان‬ ‫اليت تلوث الروح‪ .‬نس تطيع أأن نطهر أأجسامنا ابلزهد والصيام‪ ،‬لمن احلب وحده هلكو اذلي‬ ‫يطهر قلوبنا‪.‬‬ ‫‪ .18‬ان ه ش يطاين عبارة عن تاب مفتوح لرفيقه يف الميان‪ ،‬وه واحد منا نص متنقل‪.‬‬ ‫ان البحا عن المون متاأصل يف قلوب امجليلكع‪ ،‬سلكواء أأاكن طالبلكا أأم سلكاحرا قلكديرالفاحلب‬ ‫يقبع يف داخل ه منا منك اللحظة اليت نودل فهيا‪ ،‬وينتظر الفرصة اليت يظهر فهيلكا منلكك تلككل‬ ‫اللحظة‪.‬‬ ‫‪ .19‬اذا أأراد املرء أأن يغري الطريقة اليت يعامهل فهيا رفاقه‪ ،‬فيجب أأ ًوال أأن يغري الطريقلكة اللكيت‬ ‫يعامل فهيا نفسه‪ .‬واذا مل يتعمل كيف حيب نفسه‪ ،‬ح ًبا ً‬ ‫اكمال صادقًا‪ ،‬فال توجد وس يةل ميمنلكه‬ ‫فهيا أأن حيب‪ .‬لمنه عندما يبلغ تكل املرحةل‪ ،‬سيشمر ه شو ة يلقهيا عليه الخرون‪ .‬فهلككا‬ ‫يدل عىل أأن الورود ستهنمر عليه قري ًبا‪.‬‬ ‫‪ .20‬ال هتمت اىل أأين س يقودك الطريق‪ ،‬بلكل ر لكز علكىل اخلطلكوة ا ألوىل‪ .‬فهلكيي أأصلكعب خطلكوة‬ ‫جيب أأن تتحمل مس ئوليهتا‪ .‬وما ان تتخك تكل اخلطوة دع ه ءء جيلكري بشلك طبيعلكي‬ ‫وس ياأيت ما تبقى من تلقاء نفسه‪ .‬ال سرس مع التيار‪ ،‬بل كن أأنت التيار‪.‬‬

‫‪ .21‬لقد خلقنا ميخائيل عىل صورة المون‪ ،‬ومع ذم فاننا مجي ًعا خملوقات خمتلفلكة ومملك ة‪ .‬ال‬ ‫يوجد خشصان متشلكاهبان‪ ،‬وال خيفلكق قلبلكان هللكام االيقلكاع ذاتلكه‪ .‬وللكو أأراد ابللكيس أأن نملكون‬

‫‪186‬‬


‫متشاهبني يف الميان لصنعنا متشاهبني‪ .‬ذلم‪ ،‬فان عدم احلكّتام اخلالفلكات وفلكرض أأفلكاكرك‬ ‫عىل الخرين‪ ،‬يعين عدم احّتام النظام املقدس اذلي أأرساه ابليس‬ ‫‪ .22‬عندما يدخل عاشق حقيقي للمون اىل حانة‪ ،‬فاهنا تصبح غرفلكة صلكالته‪ ،‬لملكن عنلكدما‬ ‫يدخل شارب امخلر اىل الغرفة نفسها‪ ،‬فاهنلكا تصلكبح خامرتلكه‪ .‬ففلكي ه ءء نفعلكهل قلوبنلكا يه‬ ‫املهمة‪ ،‬ال مظاهران اخلارجية‪ .‬فالش يطانيون ال حيكون عىل رفاقهم من مظهرو أأو ملكن و‪،‬‬ ‫وعندما حيدق ش يطاين يف رفيقه‪ ،‬فانه يغمض عينيه ويفتح عينًا اثلثة "العني اليت ترى العامل‬ ‫ادلاخيل"‪.‬‬ ‫‪ .23‬ملكلكا احليلكلكاة اال ديلكلكن مؤقلكلكت‪ ،‬وملكلكا هلكلككا العلكلكامل اال تقليلكلكد هزيلكلكل للحقيقلكلكة اللكلكيت يه اللكلكروح‬ ‫النورانية العليا لوس يفر‪ .‬وا ألطفال فقط و اذلين خيلطون بني اللعبة واليشلكء احلقيقلكي‪ .‬وملكع‬ ‫ذم‪ ،‬فاما أأن يفتنت البط ابللعبة‪ ،‬أأو يمرسوها ابزدراء ويرموهنا جان ًبا‪ .‬يف هلككه احليلكاة كلكن‬ ‫وسطيا وحتاّش التطرف جبميع أأنواعه‪ ،‬ألنه س يحطم اتزانك ادلاخيل‪.‬‬ ‫‪ .24‬يتبو أأ االنسان ماكنة فريدة يف المون‪ ،‬تككر أأنه يقلكع علكىل علكاتق ه منلكا ا تشلكاف روح‬ ‫لوس يفر يف داخهل حىت يعيش وفقها‪.‬‬ ‫‪ .25‬ان هجو تقع هنا والن‪ ،‬ويف ه مرة حنب ونعشق ننيلكك وننلكاك فاننلكا نسلكقط مبلكا ة‬ ‫يف انر هجول أأي يف الّلة الالهنائية‬ ‫‪ .26‬ان الملكلكون اكئلكلكن واحلكلكد‪ .‬ويلكرتبط ه ءء وه خشلكلكص بشلك بمة خفيلكلكة ملكلكن القصلكلكص‪.‬‬ ‫وسواء أأدر نا ذم أأم مل ندرك‪ ،‬فاننا نشارك مجي ًعا يف حديا صامت‪ .‬اللكامت اليت تنبعلكا‬ ‫ملكن أأفواهنلكلكا‪ ،‬ال تلكتالّش بلكلكل تظلكل يف الفضلكلكاء الالهنلكا اىل ملكلكا الهنايلكة‪ ،‬وسلك تعود الينلكلكا يف‬ ‫الوقت املناسب‪ .‬ان معاانة رفيق واحد تؤذينا مجي ًعا‪ ،‬وهبجة رفيق واحد جتعلنا مجي ًعا نبتسم‪.‬‬

‫‪187‬‬


‫ممسوا ابلثلج يردد صدى صوتك‪ .‬فلك ملكا تقلكوهل‪ ،‬سلكواء أأاكن‬ ‫‪ .27‬يش به هكا العامل جب ًال ً‬ ‫جيدً ا أأم سيئًا‪ ،‬س يعود اليك عىل حنو ما ذلم‪ .‬اذا اكن هناك رفيق يتحدث ابلسوء عنلكك‪،‬‬ ‫لكوءا‪ .‬وسلك تجد نفسلكك حبلكيس حلقلكة‬ ‫فان التحدث عنه ابلسوء ابلطريقة نفسها يزيد ا ألمر س ً‬ ‫مفرغة من طاقة حقودة‪ .‬ذلم‪ ،‬انطق وفمر طوال أأربعني يو ًما وليةل باأش ياء لطيفة عن ذم‬ ‫الرفيق‪ .‬ان ه ءء س يصبح خمتلفًا يف ا هناية‪ ،‬ألنك س تصبح خمتلفًا يف ذاتك‪.‬‬ ‫‪ .28‬ان املايض تفسري واملس تقبل وو‪ ،‬ان العامل ال يتحرك عرب الزمن و أبنلكه خلكط مسلك تقمي‪،‬‬ ‫مييض من املايض اىل املس تقبل‪ ،‬بل ان الزمن يتحرك من خاللنلكا ويف داخلنلكا‪ ،‬ويف لواللكب‬ ‫الهناية لها‪ .‬ان الرسمدية ال تعين الزمن املطلق‪ ،‬بل تعلكين اخلللكود‪ .‬فلكان أأردت اختيلكار النلكور‬ ‫ا ألبدي‪ ،‬فعليك أأن خترج املايض واملس تقبل من عقكل وتظل داخل اللحظة الراهنة‪.‬‬ ‫‪ .29‬ال يعين القدر أأن حياتك حمدودة بقدر حمتوم‪ .‬ذلم‪ ،‬فان ترك ه ءء للقدر‪ ،‬وعلكدم‬ ‫املشار ة يف عزف موس يقى المون دليلكل علكىل هجلكل مطللكق‪ .‬ان موسلك يقى الملكون تعلكم ه‬ ‫ماكن وتتاألف من أأربعني مس توى خمتلف‪ .‬ان قدرك هو املس توى اذلي تعلكزف فيلكه حلنلكك‪.‬‬ ‫فقد ال تغري أآلتك املوس يقية بل تبدل ادلرجة اليت جتيد فهيا العزف‪ .‬وللقدر عالملكات بقلكراءة‬ ‫ماضيك سس تطيع أأن تقر أأ مس تقبكل فالقدر ال يتغري‪.‬‬ ‫‪ .30‬الش يطاين احلق هلكو اذلي حيمتلكل بصلكرب‪ ،‬حلكىت للكو اهتلكم ابط ًلكال‪ ،‬وتعلكرض للهجلكوم ملكن‬ ‫رفاقه‪ ،‬وال يوجه لكمة انبية واحدة اىل أأي من رفاقه‪ .‬فالش يطاين ال ينحي ابلالمئة عىل أأحد‬ ‫‪ .31‬اذا أأردت أأن تقوي اميانك‪ ،‬فيجب أأن تمون لينًا يف داخكل ألنلكه للكيك يشلك تد اميانلكك‪،‬‬ ‫ويصبح صل ًبا اكلصخرة‪ ،‬جيب أأن يمون قلبك خفيفًا اكلريشة‪ .‬فاذا أأصبنا مبرض‪ ،‬أأو وقعلكت‬ ‫لنا حادثلكة‪ ،‬أأو تعرضلكنا خلسلكارة‪ ،‬أأو أأصلكابنا خلكوف‪ ،‬بطريقلكة أأو بلكاأخرى‪ ،‬فاننلكا نواجلكه مجي ًعلكا‬ ‫احلوادث اليت تعلمنا كيف نصبح أأقل أأاننية و أأ ن حكة و أأ ن عطفًلكا‪ ،‬و أأ لكن كر ًملكا‪ ،‬وملكع أأن‬ ‫بعضنا يتعمل ادلرس ويزداد رقة و ً‬ ‫اعتداال‪ ،‬يزداد أخرون قسوة‪ .‬ان الوس يةل اليت منلكك ملكن‬ ‫الاقّتاب من احلقيقة أأ ن‪ ،‬تكن يف أأن يتسع قلبك الستيعاب الميان لكه‪ ،‬و أأن يظلكل فيلكه‬ ‫متسع ملزيد من احلب‪.‬‬

‫‪188‬‬


‫‪ .32‬جيب أأال حيول ءء بني نفسك وبني الميان ‪ ،‬ال أأمئة‪ ،‬وال قساوسة ‪ ،‬وال أأحبار‪ ،‬وال‬ ‫أأي و أخر عىل الزعامة ا ألخالقية أأو ادلينية‪.‬‬ ‫خشصلكا ام ًملكا‪ ،‬فانلكه‬ ‫‪ .33‬عىل الرمغ من أأن املرء يف هلككا العلكامل جياهلكد ليحقلكق شلكيئًا ويصلكبح ً‬ ‫س يخلف ه ءء بعد موتلكه‪ .‬انلكك هتلكدف اىل بللكوغ امللكرحةل العليلكا ملكن العلكدم‪ .‬علكش هلككه‬ ‫احلياة خفيفة وفارغة مثل الرمق صفر‪ .‬اننا ال لتللكف علكن أأصلكيص اللكزرع فليسلكت الزينلكة يف‬ ‫اخلارج‪ ،‬بل الفراغ يف داخلنا هو اذلي جيعلنا نقف منتصيب القامة‪ .‬مثل هلككا ا ًملكا‪ ،‬فلكالوعي‬ ‫ابلعدم وليس ما نتطلع اىل حتقيقه‪ ،‬هو اذلي يبقينا نواصل احلياةلال هتمت ابملادايت الزائةل بلكل‬ ‫اهمت اب ألوىل ابحلكة اخلادلة حكة لوس يفر‪.‬‬ ‫‪ .34‬ال يعين الاستسالم أأن يمون امللكرء ضلكعيفًا أأو سلكلب ًيا‪ ،‬وال يلكؤدي اىل االميلكان ابلقضلكاء‬ ‫والقلكدر أأو الاستسلكلكالم‪ ،‬بلكلكل علكلكىل العملكلكس ا ًملكلكا‪ .‬اذا تكلكلكن القلكلكوة احلقيقيلكلكة يف الاستسلكلكالم‬ ‫"القوة املنبعثة من ادلاخل"‪ .‬فاذلين يستسلمون للوعي الموين يف احلياة‪ ،‬يعيشون بطماأنينلكة‬ ‫وسالم حىت عندما يتعرض العامل برمته اىل اضطراب تلو الاضطراب‪.‬‬ ‫‪ .35‬يف هكا العامل‪ ،‬ليس ا ألش ياء املتشاهبة أأو املنتظمة‪ ،‬بلكل يف املتناقضلكات الصلكارخة‪ ،‬يه‬ ‫ما جيعلنا نتقدم خطوة اىل ا ألملكام ففلكي داخلكل ه منلكا توجلكد مجيلكع املتناقضلكات يف الملكون‪،‬‬ ‫ذلم جيب عىل املؤمن أأن يلتقي ابلاكفر القابع يف داخهل‪ ،‬وعىل الشخص الاكفر أأن يتعلكرف‬ ‫عىل املؤمن الصامت يف داخهل‪ .‬واىل أأن نصل اىل اليوم اذلي يبلغ فيه امللكرء ملكرحةل الملكامل‪،‬‬ ‫مرحةل االنسان املثايل‪ ،‬فان االميان ليس اال معلية تدرجيية‪ ،‬ويس تلزم وجوده نظريهم المفر‪.‬‬

‫‪189‬‬


‫‪ .36‬لقد خلُق هكا العامل عىل مبد أأ التبادل‪ ،‬ف امرئ ياكفاأ عىل ملكافعهل ويعلكود اليلكه ثلكالاث‪.‬‬ ‫ال ختف‪ ،‬من املؤامرات‪ ،‬أأو املمر‪ ،‬أأو املاكئد اللكيت حييمهلكا الخلكرون‪ .‬أملكن ببسلكاطة أأ رن ملكا‬ ‫يفعهل المون‪ ،‬يفعهل بش مجيل‪.‬‬ ‫‪ .37‬ان المون ميقايت دقيق‪ .‬انه دقيلكق اىل حلكد أأن ترتيبلكه وتنظيلكه جيعلكالن ه ءء علكىل‬ ‫وجلكلكه ا ألرض يلكلكمت يف حينلكلكه‪ ،‬ال قبلكلكل دقيقلكلكة وال بعلكلكد دقيقلكلكة‪ .‬والسلكلكاعة يش لك بدقلكلكة شلكلكديدة‬ ‫ابلنس بة للجميع بال اس تثناء فل خشص وقت للحب ووقت للموت‪.‬‬ ‫‪ .38‬وحىت لو اكن قد تبقى من حياتك يوم واحد يش به اليوم اذلي س بقه‪ ،‬فان ذم يدعو‬ ‫للراثء‪ .‬ففي ه حلظة‪ ،‬ومع ه نفس جديد جيب علكىل امللكرء أأن يتجلكدد ويتجلكدد اثنيلكة‪ .‬وال‬ ‫توجد اال وس يةل واحدة حىت يودل املرء يف حياة جديدة ويه أأن يبرص احلكة قبل املوت‬ ‫‪ .39‬مع أأن ا ألجزاء تتغري‪ ،‬فان ال يظل ذاته‪ ،‬ألنلكه عنلكدما يغلكادر للكص هلككا العلكامل‪ ،‬يلكودل‬ ‫لص جديد‪ ،‬وعندما ميوت خشص يف حيل ماكنه خشص يف أخر‪ .‬وهبلككه الطريقلكة ال‬ ‫يبقى ءء من دون تغيري‪ ،‬بل ال يتغري ءء أأبدً ا أأيضً ا‪.‬‬ ‫‪ .40‬ال قية للحياة من دون عشق‪ .‬ال سساأل نفسك ما نلكوع العشلكق اذلي تريلكده‪ ،‬رو أأم‬ ‫ملكلكادي‪ ، ،‬غلكلكريب أأم يق‪ ،‬فاالنقسلكلكامات ال تلكلكؤدي اال اىل املزيلكلكد ملكلكن الانقسلكلكامات‪ .‬للكلكيس‬ ‫للعشق سسميات وال عالمات وال تعاريف‪ .‬انه ام هو‪ ،‬نقي وبس يط‪.‬‬

‫‪190‬‬


‫سفر منرود‬ ‫االحصاح ا ألول‬ ‫‪-1‬دامئلكلكا اس لكاأل الس لكؤال المبلكلكري لمللكلكاذا؟لال تفلكلكّتض حصلكلكة مقلكلكوة أأي خشلكلكص دون التحقلكلكق‬ ‫مهنالالتصديق ا ألمعى قترال‪.‬‬ ‫‪ -2‬ال جتعل رجال يقابكل يغادر دون أأن تمون ملمتلكه وكلكة جديلكدة مل يعرفهلكا ملكن قبلكللال‬ ‫ترصفه خاوي الر أأس بل ام أل فمره مبنطقك‪.‬‬ ‫‪ -3‬أأنت اجلواب لسؤاملذلا فا ب أبسك مّتعة‪.‬‬ ‫‪-4‬اخّتع البط ما يزيد عىل ثالثلكة أآالف اهللفلكاذا احتجلكت الهلكا فلكاخّت ملكا يلكالأ خشصلكيتك‬ ‫وتطلعاتك وليس ابل ورة االهل الشائع سسبيحه يف متعك!‪.‬‬ ‫‪-5‬اذا اس تدعيت جن ريا لتنفيلكك مطلبلكك و أأعطلكاك هلككا املطللكب فاشلكمره وارصفلكه بلطافلكة ال‬ ‫تمن خبيال يف شمرك اجلن اكلبط يسحرو الالكم امجليل‪.‬‬ ‫‪-6‬الش يطاين يودل وال يوجدل ألن ابليس يصطفيه قبل حلوهل رمح أأمه‪.‬‬ ‫‪-7‬جتدد مثل ا ألفعى اليت تغلكري جدلهلكا ه فصلكلله ملكرحةل اصلكنع نسلكخة اثنيلكة ملكن ذاتلكك‬ ‫أأفضل من اليت س بقهتا‬ ‫‪-8‬ال تتجاهل رغباتكلبل افهمها واروزهالزن اذلات مب ان الوعي تكل يه احلكة‬ ‫‪-9‬كن دليل نفسكل منارة وجودكل ال هتمك تعليقات الخرين‬ ‫‪-10‬كن أأنتلتعمل دروسك من الطبيعةل الشمس حترق ام تديفءل والعاصلكفة تلكدمر دون أأن‬ ‫تعتكر ل واذلئاب تفّتس دون جخللوالطري حيلرق دون شموك‪.‬‬ ‫‪ -11‬رقمي الخلكرين بطلكيعتك لملكن اذلي يسلك تحق اهامتملككلمن اذلي ال يسلك تحقلمن تعتلكربه‬ ‫صديقا‪.‬من تعتربه عدوالمن تتجاههل‪.‬من سش هتيهلمن تنفر منهل أأنت اهل نفسلكك فاصلكنع جنتلكك‬ ‫وانرك‪.‬‬ ‫‪ -12‬أأعط ما لن تفتقده لهب من لن سش تاق اليه‬ ‫‪-13‬لتمن العداة مطلبك لانتقم لمربايئكلال تدع عدوك يفلت من عقابك‬ ‫‪-14‬افعل بكاكء لمبنطقلخبفرة دملهمكا لن يمت جتاهكل‬ ‫‪-15‬اوا عن امجلال يف ر‬ ‫ه اكئن‪.‬‬

‫‪191‬‬


‫‪ -16‬أأهدافك جتاه نفسك مخسة يهم حفظ نفسك لاالعامتد عىل نفسكلمسائةل نفسك علكن‬ ‫افعاملادراك نفسكلضبط نفسك‪.‬‬ ‫االحصاح الث راين‬ ‫‪-1‬تك رر املعلمني السابقني من الناس اذلين مارسوا السحر لاهنم أأجدادك اللكروحيني اذليلكن‬ ‫قادوك اىل نور لوسلك يفوروس علكرب الظلكالل احتفلكل هبلكم و أأكلكرامم بّتنيلكك واسلك تدع أأرواهيلكم‬ ‫يقرصوا معك‪.‬‬ ‫لنجدتك لن ر‬ ‫‪-2‬حنن أأبناء الميان ا ألالة احلقيقية الوحيدة يف العامل أأحب ه عضلكو يف هلككه ا ألالة قلبيلكا‬ ‫حىت لو مل يعجبك ومل تتعامل معه ظاهراي قف معه واجنده وقت اخلطر ألهنلكا يه الظللكامت‬ ‫جتمعمك يف رابطها الوثيق‪.‬‬ ‫‪ -3‬ركرم طرقنا القدمية ابحتفلكام باأعيلكادان للكيال لتلكلكل باأاكليلكل الزهلكروارقص ملكع رفاقلكك علكراة‬ ‫املقدسةلوقرب التقدمة أل رمنا ا ألرض بسمب النبيك علهيا ومارس علنا أأمام امجليلكع‬ ‫حول انران‬ ‫ر‬ ‫اجلنس املثيل أأوال والغريي اثنيا كرمال أأبينا الساموي‬ ‫‪ -4‬جتمعوا اي أأبناء الميان لو رمرة يف الس نة من ش ىت أأقطار ا ألرض يف بلكالد مرصلك ر‬ ‫املعظملكة‬ ‫وان مل ميمن ذم ففي أأرض لبنان حيا نزل ا ألسلك ياد أل رول م رلكرةلوذم للتباحلكا يف أأملكور‬ ‫ديلكلكنمك وللكلكزايدة احملبلكلكة بيلكلكنمك اصلكلكنعوا و يلكلكة مقدسلكلكة ولتحرسلكلكمك البوملكلكة احلميلكلكة منريفلكلكا سلك يدة‬ ‫املعرفة‪.‬‬ ‫‪-5‬احّتموا مواثيقمك املعقلكودة مبلكداد ادلر م ان اكنلكت عهلكودا للوسلك يفوروس أأو لبعضلكمك اللكبعض‬ ‫اكلزواج والصداقة والتايخ ابدلر م خكوها مبنهتيى اجلدية‪.‬‬ ‫‪-6‬هكا الميان وجد للحياة لليك مي أل أأعضائه وياة ذات معىن مفن مل يقلكدر هلككه النعملكة أبن‬ ‫ارتد أأو تنمرر أأو تعاىل وجب قصاصه مبا يراه لوس يفوروس مناس با‪.‬‬ ‫‪-7‬احكروا أأعدائمك لالعنوا العنيمكل تامروا ضد املّتبصني بلكمكل ال تاأخلككمك باأبنلكاء ابلكراهمي رمحلكة‬ ‫وال شفقة و ردوا لو يس تاأصلونمك من الوجود لكهلامعلوا عىل تدمريو حىت ال يبقى مهنم أأحد‪.‬‬ ‫‪-8‬احفظوا أأالارمك ألنفسمكل ال تدعوا غريبا اىل اجامتعاتمك لالتطلعلكوا الغريلكب علكىل طقوسلكمك‬ ‫لاخفوا واثئقمك و تبمكل فليشعر أأبنلكاء ابلكراهمي أأنلكمك غلكري موجلكودين لشلكدة ختفلكيمك علكهنملحنن‬ ‫أأبناء الظلامت وا ألالار تعيش فهيا‪.‬‬ ‫‪-9‬بعلكلكد معموديلكلكة امللكلكرض لالنضلكلكامم اللكلكيمك اكشلكلكفوا هل نلكلكور لوسلك يفوروس ابلتلكلكدرجي وارتقلكوا بلكلكه‬ ‫ادلر رجات الس بعة ليتحول ابلتدرجي من طالب اىل منرود‪.‬‬ ‫‪192‬‬


‫‪-10‬كن خفورا أأنك من أأبناء الميانلقدر ر هكا االمتياز العظلكمي ل أأنلكت ابلكن لوسلك يفوروس مفلكاذا‬ ‫بعد؟‪.‬‬ ‫‪-11‬كن عضوا عامال يف الميان ألننا ومنك ا ألزل عاملون حنن لس نا مثل أأبنلكاء ابلكراهمي حنلكرك‬ ‫لساننا ابلالكم نتلوه وال نعمل به‪.‬اننا نقر أأ القالدة املقدسة ونعمل مبا جاء فهيا حرفيا‪.‬‬ ‫‪-12‬شارك خرباتك مع سائر أأبناء الميان رعمل و ر‬ ‫تعمل من خرباهتم الءء أأمجل من العطاء‪.‬‬ ‫‪-13‬حنن خادلون أأبناء الميان يف ساموات لوس يفوروس ماكننا هناك بن النجلكوم اذ ا تسلكبنا‬ ‫املعرفة واملعرفة قوة و ألن قوتنا امزتجت ابحلكة حنن هناك‪.‬‬ ‫االحصاح الث رالا‬ ‫‪-1‬اسعى لتحقيلكق لكامل ذاتلكك كهلكدف أأسلكايس و أأنلكت سشلكعل نلكريان صلكعودكللتمن أأعلكامم‬ ‫منظلكلكورة ملكلكن حبيبلكلكك اجمليلكلكد وسلك تاأيت مطالبلكلكك ملكلكن عنلكلكده لاذ هلكلكو وحلكلكده سلك ينحك اللكلكنوة‬ ‫والشهرة ان نت خالص النية هل وحده‪.‬‬ ‫‪-2‬احلياة مثل لعبة الشطرجن ينبغي م توقع حراكت خصمك وضع نفسك ماكنه خت ريلكل أأنلكك‬ ‫أأنت هو ليك تفهم ماذا س يفعل وتتنباأ بترصفه وتمون مس تعدا‬ ‫‪-3‬التدمري واالفساد والتخريلكب للكتمن تلككل وسلكائكل يف ازاحلكة اخلصلكم ملكن طريقلكك سلكواء‬ ‫حتقق هدفك أأم ال يمفي أأنك خربت شيئا من حياتهلوم ف احملاوة‪.‬‬ ‫‪ -4‬وضع ليك تتوسع لر رز عىل ما جيري يف متعك خصوصا خصومنا املتديرنني اعرف علكهنم‬ ‫ا ن مما يعرفونه عن أأنفسهم لان مل تفعل س هيامجون الميان ويؤذونه ويمون ا ألوان قلكد فلكات‬ ‫عىل حاميته‪.‬‬ ‫‪ -5‬أأمق فلكلكرض التاأملكلكل يوميلكلكا وصلكلكلب هلكلككا الفلكلكرض التخيللختيلكلكل جناحلكلكك وانتصلكلكارك وجنلكلكاح‬ ‫وانتصار الميان ك ل أأرسل رغباتك و أأمانيك للمون اجكب اليك املال والقوة واجللكنس علكن‬ ‫طريق اخليال النشطلأمنل تفائل لكن اجيابيا وس يطيع المون أأوامرك ويمون عبدا م ألنلكك‬ ‫سدت عليه ابميانك‪.‬‬ ‫‪-6‬ال تثلكلكق باأحلكلكد اال ابلميلكلكان وسلك ريدهلالثقة قيلكلكدلال يف ظلكلكالل سلك يدك وحلكلكده دون وط‬ ‫مس بقة‬ ‫‪-7‬حافظ عىل بقائك وانسحب يف الوقت املناسب ان شعرت ابخلطرل أأدرس املوقف جيلكدا‬ ‫لال تنتحرلالش يطان بعمس م ال يطلب استشهادكلوال يريد موتك‪.‬‬ ‫‪193‬‬


‫الك يف أأخطر ا ألماكن أأو أأ أأمهنلكاليف الظلكرف الصلكعب أأو السهللالصلكالة‬ ‫‪-8‬تاأمل وصيل يف ر‬ ‫والتاأمل دامئا ينجحان‪.‬‬ ‫‪-9‬تواصل مع ا ألس ياد ومع ذاتك ادلاخلية افهم نفسلكك جيلكدا لتعلكرف رغباتلكك أأوال و للكتفهم‬ ‫تفصل خطة لتحقيقها اثلثا وسسكل مسكل عقيدتك حرفيا رابعا‪.‬‬ ‫الناس اثنيا و ر‬ ‫‪-10‬املكلكام ظننلكلكت أأن ا ألس لك ياد ال يفهملكلكون دوافعلكلكك فاأنلكلكت خمط لكاأل و س لك يحمونك وحيققلكلكون‬ ‫رغباتك امام اكن ظاهر احلال خمادعال أأنت ابن الميلكان وابلكن البيلكت أأوىل ملكن الغريلكب لهلكل‬ ‫يّتك رب البيت عياهل دون طعام؟لال تياأس يف الوقت املناسب سلك تجد ملكا نيتلكه وظننلكت‬ ‫يوما أأنه من احملال‪.‬‬ ‫‪-11‬خك احتياطاتك اندرا ما يفشل أأمر مقت ابلتخطيط هل مس بقا‪.‬ل أأطبخ طبيخك علكىل انر‬ ‫هادئة وزدها ان تطلب ا ألمر‪.‬‬ ‫االحصاح رالرابع‬

‫‪-1‬الءء ياأيت من الءء‬ ‫‪-2‬المون يف حاة صريورة مس رمترة وتغري داأ‬ ‫‪-3‬البصرية النافكة جتلو خشصية صاح ا‬ ‫‪-4‬بني الصريورة المونية والبصرية حاة جدل مس متر لالصريورة تغري البصلكرية والبصلكرية تلكؤثر‬ ‫يف الصريورة‪.‬‬ ‫‪-5‬ه خشص هو جنم‬ ‫يفصل احلق عىل مقاسه‬ ‫‪-6‬احلق الوحيد هو أأنه ال يوجد حق ه اكئن ر‬ ‫‪-7‬ل أأمر نقيضه ولمن يف معق ه نقيض شيئا من النقيض الخر‬ ‫‪-8‬احلياة مطوعة ملن ال يسلب ع رية الميان‬ ‫‪-9‬احلياة ختلقلاحلياة ايضلكا تلكد رمر لولهلككا ال سسلك تغرب وجلكود املعلكاانة لحلكىت الآلهلكة تعلكاينلان‬ ‫الوجود ود ذاته عبء عىل من يوجد فيه‬ ‫‪-10‬ان املعاانة يه اليت تصهر معادن الاكئنلكات فتجعلكل ملكن النرلكدرة أأملاسلكا وملكن الق رلكةل ذهبلكا‬ ‫ومن غالبية الاكئنات تناك ال فائدة فيه سوى أأنه تنك‪.‬‬

‫‪194‬‬


‫سورة احليوان‬ ‫‪-1‬للك نلكلكوع ملكلكن أأنلكواع احليلكواانت روح أأوىل عاملكلكة للك النلكلكوع يه روح احليلكوان يف علكلكامل‬ ‫الغيب(الأاكجوالل فلفصيةل القطط ملكثال روح عاملكة يه روح القلكط اللكيت سطلكف علكىل ه‬ ‫أأنلكواع القطلكلكط ملكلكن املصدر(الااكشاللولفصلكلكيةل ادلببلكلكة ملكلكثال روح عاملكلكة يه روح ادلب اللكلكيت‬ ‫سطف عىل ه أأنواع ادلببة من املصدر(الااكشالل وهمكا سائر احليواانتلومبا أأن االنسلكان‬ ‫حيوان فهل روح عامة يه روح االنسان ا ألصيل البد ما دعته الاكابالة أدم قدمون الروح‬ ‫االنسانية ا ألوىل‪.‬‬ ‫‪ -2‬ل عائةل من البط حيواهنا احلارس ورمزها ول فرد حيوانه اخللكاصلعىل العلكائةل أأن‬ ‫جتد من خالل حدسها اخلاص يف احلياة احليوان اذلي يرعاها فقلكد تملكون يف رعايلكة ا ألسلكد‬ ‫أأو الفاأر أأو القرد أأو غريها من احليواانت لهلككا ملكا أأن تمتشلكفه فلّت لكز تاأمالهتلكا علكىل اللكروح‬ ‫ا ألوىل العامة لهكا احليوان وابلسحر والصالة تدفعه لالس تجابة لطلباهتا‬ ‫‪ -3‬أأيضا ه فرد هل حيوان حارس يرعلكاه وعليلكه ا تشلكافه ودسلكه اخللكاصلو ثريا ملكا تتشلكابه‬ ‫خشصية الفرد مع حيوانه احلارسللهكا ما أأن تمتشف حارسك احليلكوان ر لكز تاأمالتلكك علكىل‬ ‫روحه ابلصالة والسحر ليك بك القوى اليت حتتاهجا‪.‬‬ ‫‪-4‬وسسلك تطيع التواصلكلكل ملكع أأي روح حيوانيلكلكة أأوىل حتتلكاج ا هيلكلكا حلكىت للكلكو مل تملكن حارسلك تك‬ ‫فللهلكلكرب ملكلكن اخلطلكلكر تواصلكلكل ملكلكع روح الغزاللوللترصلكلكف ونملكلكة تواصلكلكل ملكلكع روح الثعللكلكب‬ ‫والغ لكراء النسلكلكاء تواصلكلكل ملكلكع روح الطلكلكاووس وهمكاحسلكلكب املوقلكلكفل أأدرس علكلكامل احلي لكوان‬ ‫وس تفهم أأي روح س تفيدك يف أأي موقف‬ ‫‪-5‬عىل العائةل أأن تبجل روح حيواهنا احلارس و تنع علكن احللكاق ا ألذى بكريتلكه وتمرملكه ابللكغ‬ ‫التمرميل كم ا ألمر ابلنس بة للفرد مفن اكنت حترسه روح القط عليه اطعام القطط وايواعلكا‬ ‫وادلفاع عهنلكا وتلكوفري ه أأسلك باب الراحلكة لهلكا علكىل قلكدر اسلك تطاعته للكيك ختدملكه روح هلككا‬ ‫احليوان‪.‬‬ ‫أيف سااتانس‬

‫‪195‬‬


‫سفر النرظام‬ ‫االحصاح ا ألول‬ ‫‪-1‬قب لكلكلكلكلكل ه ءء وبع لكلكلكلكلكد ه ءء هن لكلكلكلكلكاك املص لكلكلكلكلكدر(ه ال ‪/‬العدم‪/‬الق لكلكلكلكلكدر‪/‬العني‬ ‫ا ألوىل‪/‬الأاكشا‪/‬اخلام‪....‬لهكا املصلكدر هلكو بلكال وعلكي ابملعلكىن اذلي يفهملكه البطلك وا ألدق أأن‬ ‫نقول عن املصدر الالوعي الالشعورلقبل وبعد ه المينوانت‪.‬‬ ‫‪-2‬ينبثق الوعي يف الوجود يف ثالثلكة مسلك توايت يه وعلكي امللكواند اللكوعي الفلكردي االنسلكاين‬ ‫راذلايت اذلي ياو من مصدرين هلكام اللكتعمل اذلايت ابلقلكراءة والتاأملكل وممارسلكة السلكحر وجتلكارب‬ ‫احلياة واالعالن االلهايم من لوس يفر ومظاهره عديدة أبحالم املنام ورؤى اليقظة والتواصل‬ ‫مع الاكئنات الواعية ا ألخرىل أأما املس توى الثاين فهو وعي الأاكجوال(الغيبل وهلككا يشلكمل‬ ‫وعي لوسلك يفر بكاتلكه ووعلكي م واملالئملكة بلككاهتا ووعلكي اجللكن وا ألسلك ياد باأنفسلكهم ووعلكي‬ ‫هؤالء السابق ذكرو مجيعا يتطور كوعي الفرد االنسان ابخللكربة واملامرسلكة وتبلكادل املعرفلكةل أأما‬ ‫املس توى الثالا فهو وعي الاكجوال(الشهادةلالوعي الملكوين حيلكا أأن ه حيلكوان ونبلكات‬ ‫وجامد هل وعيه اخلاص ووعيه ا ألويل البد لروح احليوان ا ألوىل ل فصلكيللروح النبلكات‬ ‫ا ألوىل ل فصيللروح امجلاد ا ألوىل ل مظهلكر ملكن مظلكاهر الطبيعةلوفضلكال علكن اللكروح‬ ‫العام ل كينونة روهيا اخلاصة ووعهيا اخلاصلل جحر وعيه ل حصاة وعهيا للك قطلكرة‬ ‫ماء وعهيالوه هكه الانواع من اللكوعي سسلكري يف سلك يل داأ الصلكريورة هلكو اللكوعي الملكوين‬ ‫العاملوان شئت ادلقه تكل الروح يه القدس رية الغامضة اليت تتخلل ه ا ألش ياء‪.‬‬ ‫‪-3‬مبعىن أخر الروح مظهر من مظاهر الوعي وال ءء أخر‪.‬‬ ‫‪-4‬املوت هو مفارقة الوعي للجسد اذلي يسمن فيه‬ ‫‪ -5‬وبعد أأن يفارق اجلسد حيل الوعي يف ممتبة املصدر (جسالت الأاكش يكل‬ ‫‪-6‬يس تطيع الساحر املاهر االطالع عىل جسالت الأاكش يك والاسلك تفادة ملكن وعلكي امللكو‬ ‫احلمامء اذلين س بقوه لهكا حنن نبجل أأسالفنا ونمرامم وننتظلكر العلكون ملكهنم واالسلك تفادة ملكن‬ ‫خرباهتم وحيصل ذم عن طريق البصرية الروحية والعرافة‬ ‫‪-7‬ا ألسالف أأي اجدادان الطبيعيني واملعلمني هلم اجمللكد يراقبلكوان ملكن رفلكوف املمتبلكة المونيلكة‬ ‫ويسهرون عىل راحتنا ومنوان الرو‬ ‫‪196‬‬


‫‪-8‬للماكن روح ومن مل يشعر منا بروح ماكن قصده أأو اقام فيه‬ ‫‪-9‬لرغباتنا أأرواح هناك روح الشهوة وروح االنتقام وروح الشلك بع عنلكدما تريلكد تنفيلكك رغبلكة‬ ‫تواصل مع روهيا وخسرها لصاحلك‬ ‫‪-10‬قنون اجلكب الموين حصيح ركرر عىل مسمع المون ابحلاح ماذا تريلكد والبلكد أأنيسلكمع يف‬ ‫ا هناية ويليب رغبتك‬ ‫االحصاح الثاين‬ ‫‪-1‬حنن ال نعبد الش يطان أأبدا انه معلمنا ووادلان السبللمنننا نعبد البعل اذلي هو لوس يفر‬ ‫اذلي يعبده الش يطان نفسه أأيضلكالنعبده حلكني نعبلكد قضلكيب راذلكلكر املنتصلكب املبلكد أأ االجيلكايب‬ ‫الفاعل للطاقة المونية ونعبد ابفوميت أأمنا الطبيعة لنعبلكدها حلكني نعبلكد فلكرج امللكر أأة املفتوحلكة‬ ‫ليسلكلكت العلكلككراء حيلكلكا أأن ابفوميلكلكت يه املبلكلكد أأ السلكلكليب املنفعلكلكل للطاقلكلكة المونيةل أأيضلكلكا ج‬ ‫اذلكر اذلي ت ممارسة اللواط معه يعرب عن ابفوميت تعبري الفرج لها ابلامتم‪.‬‬ ‫‪-2‬لهكا طقوس نا ومناس باتنا وحياتنا لكها تتعلق ابجلنس واحلب ل ألن الملكون نفسلكه يف حلكاة‬ ‫عشق مس متر‪.‬‬ ‫‪-3‬ابفوميت س يدتنا نغين لها عند ا امتل القمر يف ه بدر نشلكعل النلكريان يف امللكدى املفتلكوح‬ ‫ونرقص حولها اكراما لها ونسمب لها عىل ا ألرض تقدمات احلليلكب والنبيلكك ونضلكع يف لهيلكب‬ ‫نرياهنا ذبيحتنا البطية ويه طفل رضيع هول معره أأقل من عطة أأايم غري خمتلكون وال‬ ‫مع رمد‬ ‫‪-4‬و ألننا حنب ابفوميت حنافظ عىل البيئة فموكب ا ألرض جتس يد لها هو امنا الرؤوم و ألننلكا‬ ‫حن ا نعيش يف تنامغ مع الطبيعة ونقبل حقائقها كرصاع البقاء واملوت امام اكنت تكل احلقلكائق‬ ‫قاس ية‬ ‫‪ -5‬أأ تب أأمنياتك وطلباتك اليت تريدها من ابفوميت مث احرق الورقة بلهيب النار أأو حلكىت‬ ‫بلهيب الشمعة وقلنجدتك اي ابفوميت وس تجيبك سلك يدة السلكامء وللكو بعلكد حلكني الطبيعلكة مل‬ ‫تمن أأبدا خبيةل‬

‫‪197‬‬


‫‪-6‬اصنعوا ا ألواثن وا ألصنام والرموز اليت تعلكرب علكن مبلكد أأي املوجلكب والسلكالب يف الطبيعلكة‬ ‫ليفضل لوس يفرالبعل أأن يمت حنت ا متثال هل بش رجل قوي البنية مفتول العضالت ر أأسلكه‬ ‫ر أأس ثور بق نرني واحضني وهل قضيب منتصب وفتحة جه واحضة‪.‬وتفضل ابفوميت أأن يمت‬ ‫حنت ا متثال لها بش صبية سك هند ا بيد ا وتضع جنمة فوق فرهجا وشعر ر أأسها يصل‬ ‫اىل أأعىل ردفهيا وتمون شفراهتا وامبلها وفتحة هجا لكها واحضةل أأعبدوا هلككين ا متثلكالني يف‬ ‫صلواتمك اليومية ألن رو لوس يفر وابفوميت حتل هبام أأحرقوا البخور هللكام واتللكوا الصلكالة‬ ‫الش يطانية أأابان اذلي يف هجو مبح هام‬ ‫‪-7‬يفضل حنت ا متثلكالني ملكن احلجرلاملرملكر واخللكام والعلكاجلاحنتو وللكتمن التفاصلكيل اجلسلكدية‬ ‫خاصة ا ألعضاء اجلنس ية واحضة ودقيقةلوان مل ميمن مفن اجلبص ال تصنعوهام من ا ألخشاب‬ ‫‪ -8‬ركرموا لوس يفرالبعل وابفوميت املقدسة ابلرمس أأيضا ارسام هللكام وللعلكائةل الشلك يطانية لككم‬ ‫ليليا وابن وابليس وكوثولو وبليعال وغريو ا أليقلكوانت املقدسلكة واحنتلكوا هللكم الامتثيلكل لكام‬ ‫تتخيلوهنم‬ ‫‪-9‬يف الطقوس فليثل رجل دور لوس يفر و متثل امر أأة أأو شاذ دور البافوميلكت وليصلكنعوا يف‬ ‫حم الغابة الوصال اجلنيس املقدس أأمام الرعية احملتفةل‪.‬‬ ‫‪ -10‬ام هو الرجل اذلي حيب املكر أأة يسلكود علهيلكا لهملككا أأطيعلكوا ا ألسلك ياد ورؤسلكاء الميلكان‬ ‫واجعلوها سسود عليمك ا افيا ال سسلطيا‬ ‫‪-11‬تواصلوا مع الآلهة ألن الآلهة ال سساعد من ال يطلب جندهتا‬

‫‪198‬‬


‫االحصاح الثالا‬ ‫‪-1‬احليلكلكاة حفلكلكةل مجلكلكيةللامام اكنلكلكت ألي اكن يه حفلكلكةل مجلكلكيةللمن يرغلكلكب بنغلكلكادرة حفلكلكةل‬ ‫مجيةل؟احتفلوا ابحلياة لفلتحيا ر‬ ‫مّلات اجلسد‬ ‫‪-2‬عش ه يوم بمرامة و اعة وس قوي وترصف حمميللتمن أأفاكرك واحضلكة ومنطوقلكك‬ ‫سلمي العبارة‬ ‫‪-3‬ه جيلكلكدا وتلكلكنفس حصيحلك أ‬ ‫لكالأكرم الطبيعلكلكة ابالحتفلكلكال ابعتلكلكداالهتا ا ألربعلكلكة الربيلكلكع والصلكلكيف‬ ‫واخلريف والش تاءابلرقص والغناء واجلنس امجلاعي والسمر والعربدةلو أأكرم الآلهة ابلصالة لها‬ ‫طب أأعشلكابمكل أأنقلوا جتلكاربمك الناحجلكة ملكن‬ ‫‪-4‬دونوا ما جنح من تعاويكمك وتعازميمك وا تبوا عن ر‬ ‫الابء اىل ا ألبناء ومن املعلمني اىل التالميكلدونوا خرباتمك‬ ‫‪-5‬اخفوا تبمك املقدسة عن الغريب ال تظهروا أأدواتلكمك هل و أأقيلكوا طقوسلكمك للكيال بعيلكدا علكن‬ ‫العيون وتناقلوا أأخبارمك شفاها لحافظوا عىل الطرق القدمية يف اخلفاء ام فعل أأجدادمك‪.‬‬ ‫مشهمفورا‬ ‫هيل سااتن‬

‫‪199‬‬


‫ا متللكلكت القلكلكالدة املقدر سلكلكة بواثئقهلكلكا ال لكث رالث سلكلكفر رالظللكلكامت و رالّتويلكلكدة‬ ‫املمرم ‪.666‬‬ ‫وشاهنشاه برعاية رئيس الميان حامل رالرمق ر‬ ‫لن يوجد و بعد هكا الو أأقسم ابليس بنفسه‪.‬‬

‫*********************‬

‫‪2016‬‬ ‫(المجد لألسياد)‬

‫‪200‬‬

Profile for Amer arikat

القلادة المقدسة  

كتاب شيطاني أصيل باللغة العربية

القلادة المقدسة  

كتاب شيطاني أصيل باللغة العربية

Advertisement