Page 1

‫بركان فً ٌده مشعل‬ ‫ٌنصبه فً وسط الشارع‬ ‫وإطار ٌشعله إطار‬ ‫كً ٌحمً محراب الجامع‬ ‫ٌا جامعة األمم الكبرى‬ ‫هل ٌبهرك الشعب الرائع‬ ‫هل ٌلعنك شعب النكبة‬ ‫‪ .....‬وطنً الرائع‪.....‬‬ ‫ثناء مزٌد نصر‬ ‫أم ٌلعنك الظلم الشائع‬ ‫ٌا قهوة الصباح‬ ‫( كامل بشتاوي )‬ ‫أجساد وجراح تصرخ‬ ‫الذي رمى الماضً‬ ‫لو تسأل عن وطنً الضائع أٌن سالح العرب الضائع‬ ‫عل عتبات األجفان‬ ‫عن شعب الهجرة والمنفى أٌن صالح وعز الدٌن‬ ‫أ كثٌ ٌمر علٌنا دقائق النور‬ ‫عن أحزان الغٌم الدامع‬ ‫أٌن زنود السٌف القاطع‬ ‫حتى أرٌتنا الظالم‬ ‫عن زٌتونً عن لٌمونً فالقدس عاصمة بالدي‬ ‫فً الفنجان ؟‬ ‫عن ذئب المحتل الجائع‬ ‫تستجد ي الرحمن الشافع‬ ‫وراحت بقاٌاك تلف‬ ‫ٌا وطنً ٌا درع األقصى من ٌهدي للقدس قصٌدة‬ ‫خصره األهٌف ؛‬ ‫ٌا مرج األجٌال الشاسع‬ ‫من ٌغتال الذئب الخادع‬ ‫لٌرقص بكف العرافة‬ ‫ٌا غزتنا ٌا ضفتنا‬ ‫من ٌمنع عن شعبً الظلم‬ ‫فتستحضر المستقبل النائً‬ ‫ٌا شاطئ حٌفانا الواسع‬ ‫غٌر إله الكون المانع‬ ‫وتكتشف ما أوجس الشارب‬ ‫ٌا بوصلة الوطن العربً ٌارب الشهداء األعلى‬ ‫فً الوجدان‪.........‬‬ ‫ال تبكً ٌا قمري الساطع اجعلنا فً األرض مزارع‬ ‫فتذكرنا بقارئة الفنجان‬ ‫فاللٌل فً الغربة ذئب‬ ‫واحصدنا غٌما ًا وسحابا‬ ‫وقهوة نزار‬ ‫وشهٌدك ٌا غزة راجع‬ ‫ٌا ٌوم الشهداء الناصع‬ ‫التً فاح طٌبها‬ ‫وحشود تتبعها حشود‬ ‫فالقدس عاصمة بالدي‬ ‫مع أنفاسه الزكٌة‬ ‫وشهٌدك من لحده طالع‬ ‫ٌا جٌش المحتل الطامع‬ ‫فً كل زمان ومكان‪.‬‬

‫قصة (عبدالزهرة خالد)‬ ‫حٌن غفوة‬ ‫على ِم‬ ‫قل ٌمم تر َمك على وساد ِمة اللٌل‬ ‫حلم‬ ‫جزءاًا من ٍم‬ ‫ٌم‬ ‫رواٌة عامرةٌم‬ ‫طولُمه‬ ‫بحفٌفِم الهٌام على هامشِم ه‬ ‫ُم‬ ‫تتحدد بجرأ ٍمة‬ ‫قصٌدة‬ ‫وشطر ظالل‬ ‫وعشق‬ ‫اسم‬ ‫ٍم‬ ‫ِم‬ ‫عن ٍم‬ ‫َم‬ ‫القلب‬ ‫تجاوز‬ ‫ونهر‬ ‫َم‬ ‫ٍم‬ ‫الذي ٌركنُم على ضف ٍمة واحد ٍمة‬ ‫الخٌال‬ ‫من مدٌن ِمة‬ ‫ِم‬ ‫فً تالبٌب الضوءِم الخاف ِم‬ ‫ت‬ ‫جوف ٌغنً تار ًاة على لٌاله‬ ‫ٌندب َّظ‬ ‫حظ النجوم‬ ‫وتار ًاة‬ ‫ُم‬ ‫ًا‬ ‫عشٌة‬ ‫أل ّمنها لم تسمع‬ ‫دعو َمة اللقاءِم ال ٌالم القمر‬ ‫اعترف ‪-‬عند صحوته‪-‬‬ ‫حٌنما‬ ‫َم‬ ‫كسب سنحته‬ ‫أ ّمنه‬ ‫َم‬ ‫ومن وجهكِم الوضاءِم‬ ‫لٌقطع مجرى القصة‬ ‫عن سواقً االرتواء‬

‫خلف الملحم‬ ‫(هجرة الٌاسمٌن)‬ ‫ترجل َم الٌاسمٌن‬ ‫ٌا بالداًا َّظ‬ ‫عن صهوا ِم‬ ‫ت أبوابها والجدرانْم‬ ‫اللٌل‬ ‫هزٌع‬ ‫ضوع ُمه فً‬ ‫لمل َمم‬ ‫َم‬ ‫ِم‬ ‫ِم‬ ‫وأسرج خٌول َم األسى والحرمانْم‬ ‫َم‬ ‫ِمدر أمها‬ ‫غادرنا‬ ‫ُم‬ ‫َم‬ ‫والشمس فً خ ِم‬ ‫ًا‬ ‫ْم‬ ‫لم ٌترك لنا برٌدا أو عنوانْم‬ ‫شلح ذاكرا َمته فوقَم‬ ‫األمس‬ ‫حٌطان‬ ‫َم‬ ‫ِم‬ ‫ِم‬ ‫ًا‬ ‫وأودَمعنا‬ ‫عوسجا وهذٌانْم‬ ‫َم‬ ‫َم‬ ‫عناق البعٌد ‪ -‬نعٌمة حرفوش‬ ‫من فسحة فً جدار القلب‬ ‫متسلال خفٌة عن عٌون النهار‬ ‫متوسدا رمادا خلفته الحروب‬ ‫ٌنصت الحلم غالى أنفاس جمر‬ ‫ٌستعد لٌوقظ الحٌاة‬ ‫فوق جبٌن الصباح المضًء‬ ‫أشعة شمس تداعب القلب‬ ‫تهدهد الوعٌد ‪ ...‬ترقب الضوء‬ ‫القادم من حلم اللٌالً‬ ‫ٌشرق الحلم القادم من البعٌد‬ ‫ٌلملم أطراف أنوثتً‬ ‫وٌلثم حواف القلب‬ ‫طوق حب ‪ ...‬وعقد ٌاسمٌن‬ ‫ٌتدلى من عنق الجمال‬

‫‪Hisham Tuama‬‬ ‫‪------------‬‬‫أٌها اللّمٌل لم تنكأ بً‬ ‫فتجتريء ؛تض ُمع ٌدَم َمك‬ ‫على ُمجرحًِم ّم‬ ‫الذي‬ ‫طأطأ ناصٌة االل ْمم‬ ‫ج َمز‬ ‫َمبعدَم أن َمع ِم‬ ‫صب ُمح َمعن شفائ ِمه‬ ‫ال ُم‬ ‫ُمترى أأنتَم‬ ‫قاس إلى هذا الحد ؟!!‬ ‫ٍم‬

‫ٌسدل شفائف األنوثة‬ ‫وٌوقد القلب شعلة‬ ‫تضًء بالحب والوعٌد‬ ‫طوعا تعانق وهج الروح‬ ‫وتنثر الشوق ‪...‬ورد ‪ ...‬وحب‬ ‫وبداٌة فصل من الشوق جدٌد‬

‫ربٌع العمر ‪ -‬نضال الربيعي‬ ‫مضى ربٌع العمر‬ ‫والناس فً عز الربٌع‬ ‫من ٌهدنً باقة ور ٍمد‬

‫من ٌشتري الزهر أو ٌبٌع‬ ‫أرى األغصان تقدح لتظهر‬ ‫حسنها البدٌع‬ ‫وشوك أصبحت أٌامً‬ ‫وعمري نحو سراب‬ ‫ٌجري وٌضٌع‬ ‫خرٌف ٌتلو خرٌفا‬ ‫ٌبعثر أحالمً ولن‬ ‫ٌجد له حدا منٌع‬ ‫أٌا عمري ٌا ت م الورد‬ ‫اتوهبنً الشقاء وتمضً سرٌع‬ ‫مهال أٌامً البرٌئة‬ ‫فبن لً أمال كالخٌط الرفٌع‬

‫(مٌتٌم ٌرثِمً َمم ِّزٌتا)‬ ‫ممدوح نظٌم طمالي‬ ‫ٌا َممنْم ظننتَم بأنَّظ بٌ َمت َمك فً الدُّطنا‬ ‫للمقابر َمع ْمودُمنا‬ ‫أخطأتَم َمح َّظقا‬ ‫ِم‬ ‫ِمٌل َمقدْم ٌفارقُم ِم‬ ‫خلَّظ ُمه‬ ‫َمك ْمم مِمنْم َمخل ٍم‬ ‫َم‬ ‫َمقدَم ٌمر َمعلَم ْمٌنا أنْم نفارقَم أهْم لَمنا‬ ‫الحٌا َمة إلَمى َمفناءٍم ُمكلُّطها‬ ‫إنَّظ َم‬ ‫فال َمم ْموتُم َمحقٌّق والمقاب ُمر بٌ ُمتنا‬ ‫كٌف ننك ُمر وصلَمهُم؟‬ ‫والدو ُمد جا ٌمر َم‬ ‫ٌغوص بلحمِمنا‬ ‫القرٌب إذا‬ ‫َمف ْمه َمو‬ ‫ُم‬ ‫ُم‬ ‫الٌو َمم نأكل ُم فً الحٌا ِمة كما َمن َم‬ ‫شا‬ ‫المقابر كلُّط َمنا‬ ‫س ُمن ْم َمكل ُم فً‬ ‫وغدا َم‬ ‫ِم‬ ‫هذي حٌاةٌم ال تدو ُمم ألهلِمها‬ ‫س ُم‬ ‫ك بالدنٌ ِمة موطنا؟‬ ‫فل َمم ال َمت َمم ُّط‬ ‫ثري؟‬ ‫ول َمم التعالِمً نحنُم‬ ‫بعض منْم َم‬ ‫ٌم‬ ‫الٌوم َمن ْمح ِممل ُم من ٌموتُم حبٌبنا‬ ‫َم‬ ‫كالو َمرى‬ ‫للمقابر َم‬ ‫وغدَم ا َم‬ ‫س ُمن ْمح َممل ُم‬ ‫ِم‬ ‫و ُمٌ َمقال ُم هذا كانَم ٌمشِم ً بٌننا‬ ‫باألمس كنا فً جناز ِمة صاح ٍم‬ ‫ب‬ ‫ِم‬ ‫َم‬ ‫هذا الفتى َمح َممل َم الجنازة مثلنا‬

‫َم‬ ‫األحبة ث َّظم غادَم َمر ُمم ْمس ِمر َمعا‬ ‫واسى‬ ‫َم‬ ‫سٌأتِمً دو ُمرنا‬ ‫الٌو َمم ماتَم غدا َم‬ ‫معاب ٌمر‬ ‫فالكل ُّط مو َمتً والحٌاةُم ِم‬ ‫قبرنا‬ ‫سف ٌمر َمقصِم ٌ ٌمر ث َّظم نسكنُم َم‬ ‫نان ربما‬ ‫فالقب ُمر‬ ‫ٌم‬ ‫روض مِمنْم ِم‬ ‫ج ٍم‬ ‫ض َّظم َمنا‬ ‫نار مِمنْم َمج َمه َّظن َمم َم‬ ‫أو بٌتُم ٍم‬ ‫َّظ‬ ‫قبر ُمم ْمظل ٍمِمم؟‬ ‫هال نع ُّطد ِم‬ ‫للٌل ٍم‬ ‫بعضنا‬ ‫إنا نراهُم ْمإذ نشٌ ُمع‬ ‫َم‬ ‫ُم‬ ‫ضٌوف والنهاٌة أوشكتْم‬ ‫ٌم‬ ‫كل ٌم‬ ‫فسوف نلحقُم‬ ‫غٌرنا؟‬ ‫نتوب‬ ‫هال‬ ‫َم‬ ‫َم‬ ‫ُم‬

‫‪( ....‬قررنً سر بٌانً ‪ -‬أحمد العدل ) ‪....‬‬ ‫ما أعظم كلماتك ربً ففٌها سحر البٌان‬ ‫سبحانك ربً سبحانك أهدٌتنا القررن‬ ‫وخلقته نورا وعلما وكرمت به اانسان‬ ‫ووضعته دستورا وحكما وجعلته الفرقان‬ ‫ال ظلم عندك ربً فالفصل عندك المٌزان‬ ‫أنعمت ربً علٌنا بالحب والنخل والرٌحان‬ ‫وخلقتنا من صلصال ومن نار خلقت الجان‬ ‫سبحان من جعل برزخا وبحرٌن ال ٌبغٌان‬ ‫ٌخرج منهما رٌات منها الل ل والمرجان‬ ‫جل من ٌبقً وجهه وكل من علٌها فان‬ ‫ال قدرة لإلنس والجن إال بصاحب السلطان‬ ‫ولمن خاف مقام ربه ولم ٌكذب به جنتان‬ ‫فٌهما عٌنان تجرٌان ونخل وحدائق وأفنان‬ ‫ما أعظم هذا القررن صالح لكل زمان ومكان‬ ‫ال قدرة علً بالغته إال علٌم رحٌم ورحمن‬

‫معذو ٌمر أنت‪ْ ..‬مإذ غادرتنا‬ ‫س َمك م ٌم‬ ‫ِمدٌة‬ ‫وٌرعب كل َّظ جبانْم‬ ‫ُم‬ ‫فهم ُم‬ ‫ُم‬ ‫َم‬ ‫الفجر‬ ‫عصافٌر‬ ‫أرٌ ُمجك ٌوقظ‬ ‫َم‬ ‫ِم‬ ‫ُّط‬ ‫ُم‬ ‫ِّز‬ ‫رداء‬ ‫فتمزقُم نغماتها‬ ‫اللٌل والطغٌانْم‬ ‫َم‬ ‫ِم‬

‫نشٌد الشهٌد‬ ‫( محمد فراشن )‬ ‫قال الشهٌد للمعتدي‬ ‫لن تدخل القدس‬ ‫إال على جثتً‬ ‫ال تظن انك قاتلً‬ ‫أنا حً ارزق‬ ‫وما زلنا سنلتقً‬ ‫لن أغادر ها هنا‬ ‫حتى أحرر بلدتً‬ ‫وتخرج مدحورا بذلة‬ ‫من ارضً وجنتً‬ ‫أنا فلسطٌنً قح‬ ‫لو غض العالم طرفه‬ ‫وخذلتنً أمتً‬ ‫ال قمة تعلو فً السماء‬ ‫على شموخ همتً‬ ‫أنا لوحدي جٌش عرمرم‬ ‫سالحً ربً وملتً‬ ‫كٌف الخالص منً اذن‬ ‫وأنت محاصر بلعنتً‬

‫( رمضان الخٌر )‬ ‫شرٌن سعد أحمد‬ ‫*************‬ ‫رمضان الخٌر وقد جاء‬ ‫الرحمن‬ ‫ٌغمرنا بنور‬ ‫ِم‬ ‫نفحاته مألت أجواء‬ ‫ااٌمان‬ ‫فاضت بعطور‬ ‫ِم‬ ‫والنفس تتوق وتتلهف‬ ‫ببحسان‬ ‫صدقات تأتً‬ ‫ِم‬ ‫فقٌام اللٌل ٌنادٌنا‬ ‫نقتبس النور الربانً‬ ‫نطلب مغفرة للذنب‬ ‫بدموع ملئ األجفان‬ ‫نتدبر نتلو آلٌات‬ ‫القررن‬ ‫ما أجمل قبس‬ ‫ِم‬ ‫ٌغمر أرواح بسكٌنة‬ ‫فاراه النور لوجدانً‬ ‫ٌهدٌنً لطرٌق الحق‬ ‫بنقاء لقلبً ولسانً‬ ‫شهر الرحمات ٌواتٌنا‬ ‫الغفران‬ ‫زٌننا بتاج‬ ‫ِم‬ ‫من فرط فٌك فقد خاب‬ ‫البهتان‬ ‫ٌتجرع ذل‬ ‫ِم‬

نهر البلاغة العدد 9 صـ 2ـ  

رئيس مجلس الإدارة : الاستاذ وليد النصيري

نهر البلاغة العدد 9 صـ 2ـ  

رئيس مجلس الإدارة : الاستاذ وليد النصيري

Advertisement