Issuu on Google+

‫الع��دد التاس��ع‬ ‫‪Issn 2210 - 0733‬‬

‫‪52‬‬

‫م�����ع�����ًا ن�����ع��ب��ر ل���ل���ن���ج���ـ���ـ���ـ���اح‬

‫يدمر الذاكرة!‬ ‫السهر ّ‬

‫‪36‬‬

‫املقاهي‪ ..‬وجهات للدراسة!‬

‫‪60‬‬

‫مستقبلك ترسمه قدوتك‬

‫‪70‬‬

‫املاء يف كواكب أخرى!‬

‫‪41‬‬

‫إضاءات على القطاع الصحي‬

‫ص‬ ‫ص‬ ‫خ‬

‫‪ 12‬القطاع التجاري‪ ..‬تسهيالت متنامية‬

‫"ا‬ ‫حلل‬

‫ص‬ ‫ال‬

‫عب”‪..‬‬

‫ت‬

‫غي‬ ‫ري ا تل‬

‫‪120‬‬


‫اإلف‬

‫تت‬ ‫احية‬

‫‪1‬‬

‫متعة وفائدة ‪..‬‬ ‫القراءة ‪ ..‬متعة وفائدة‪ ،‬متى ما تعاطيت معها على هذا الأ�سا�س‪ ،‬ف�ستجد نف�سك‬ ‫على �صلة وثيقة بها‪ ،‬ف�أنت تقر�أ من �أجل �أن ت�ستفيد ويف ذات الوقت ت�ستمتع‬ ‫مب�ضمون ما تقر�أه‪ .‬ونحن يف جملة "بعد املدر�سة" ن�سعى لتحقيق ذلك عرب تقدمي‬ ‫م�ضمون يخدم هذه املعادلة‪ ،‬متمنني من كل قارئ �أن يتمعن بامل�ضمون ويخطط‬ ‫لكيفية الإ�ستفادة منه يف حياته العلمية والعملية وب�شتى املجاالت‪.‬‬ ‫ولهذا �ستجد م�ضمون ًا متجدد ًا يف كل عدد‪ ،‬مواكب ًا قدر الإمكان للم�ستجدات يف‬ ‫املجاالت التي يتم �إنتقائها للطرح‪ .‬فبالإ�ضافة �إىل قطاعات العمل الرئي�سية التي‬ ‫يتم �إ�ستعرا�ضها يف كل عدد‪ ،‬هناك الكثري من املو�ضوعات ذات ال�صلة باحلياة‬ ‫العامة من جوانب �إجتماعية‪� ،‬إقت�صادية‪ ،‬ثقافية‪ ،‬علمية‪ ،‬فنية‪ ،‬وغريها‪.‬‬ ‫يف هذا العدد مت الرتكيز على ثالثة قطاعات عمل حيوية تتمثل يف‪ :‬القطاع‬ ‫التجاري‪ ،‬قطاع الإت�صاالت‪ ،‬والقطاع ال�صحي‪ .‬ولعل من املعروف ب�أن هذه‬ ‫القطاعات وغريها باتت ت�شكل ع�صب �إقت�صاد رئي�سي‪ ،‬ال�سيما يف الدول املتقدمة‪،‬‬ ‫نظر ًا مل�ساهمتها امللحوظة يف الناجت املحلي الإجمايل‪ ،‬ولذلك تعنى الدول‬ ‫بتطويرها على نحو م�ستمر‪.‬‬ ‫حملياً‪ ،‬تويل مملكة البحرين �إهتمام ًا كبري ًا بهذه القطاعات‪ ،‬ترتجمه احلكومة‬ ‫عرب عدد من اخلطط واملبادرات والإ�سرتاتيجيات الوطنية‪ ،‬كما يزداد الإهتمام‬ ‫املحلي بالقوى العاملة التي تقرر الإنخراط فيها‪ ،‬بهدف جعلها خيار ًا �أمثل‬ ‫للتوظيف �أو التدريب‪.‬‬ ‫ختام ًا ‪ ..‬نذكركم ب�أن م�ضمون املجلة يتجدد مب�شاركاتكم ومقرتحاتكم‬ ‫ومالحظاتكم التي ن�سعد ب�إر�سالها لنا على الربيد الإلكرتوين التايل‪:‬‬ ‫‪afterschool@discoverlife.bh‬‬


‫‪40‬‬

‫‪56‬‬

‫‪86‬‬

‫‪36‬‬

‫اﻟ‬ ‫ﺸ‬

‫ا‬ ‫‪130‬‬

‫اﻟﺴﻠﻮك‬

‫"الكا�شري ال�شخ�صي" ل�ضبط م�صروفاتك‬

‫‪10‬‬

‫العمل التجاري‪ ..‬مقومات النجاح‬

‫‪18‬‬

‫دليلك الدرا�سي لتخ�ص�صات الطب‬

‫‪46‬‬

‫الطب خيار املتفوقني‬

‫‪50‬‬

‫يدمر الذاكرة‬ ‫احذر ال�سهر‪ّ ..‬‬

‫‪52‬‬

‫الإر�شاد الأكادميي = �إ�شراف ومتابعة‬

‫‪58‬‬

‫م�شاريع �شبابية يف باب البحرين‬

‫‪66‬‬

‫�شركات االت�صاالت‪ ..‬تن ّوع يف اخلدمات‬

‫‪84‬‬

‫الورد‪� ..‬س ّر اجلمال والأناقة!‬

‫‪90‬‬

‫ن ّور قلبك بالت�سبيح وذكر اهلل‬

‫‪104‬‬

‫و ّفر وقتك بتنظيم حقيبتك‬

‫‪112‬‬

‫ال�شهادة االحرتافية‪ ..‬بوابة التطوير‬

‫‪118‬‬

‫املعب عنها يف املجلة ال تعك�س بال�ضرورة ر�أي «متكني»‪ .‬وال يجوز ن�سخ �أي ن�ص من هذه املجلة كلي ًا �أو جزئي ـ ًا دون‬ ‫الآراء رَّ‬ ‫احل�صول على �إذن خطي من النا�شر‪ .‬امل�ضمون هو فقط للح�صول على معلومات عامة‪ .‬كما �أن املعلومات يف هذه املجلة قد‬ ‫تتغري مبرور الوقت‪ ،‬ونحن ن�ستبعد �أي �ضمانات فيما يتعلق بدقة امل�ضمون �أو الإعالنات‪.‬‬

‫ﻌﻮر‬

‫ﻟﺘﻔ‬

‫ﻜ‬

‫‪94‬‬

‫مواقع �إلكرتونية مفيدة للطلبة‬

‫‪7‬‬

‫‪74‬‬

‫ج‬

‫هة ا‬

‫إلص‬

‫دار‪:‬‬


‫فكرة‬

‫م‬

‫فكرة‬

‫م‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫غادة الطائي طالبة باجلامعة األردنية‪:‬‬

‫وجدت نفسي يف "الصيدلة”‬ ‫من أنا؟‬

‫غادة حامد الطائي‪ 19 ،‬عاماً‪ ،‬طالبة يف ال�سنة الثانية بكلية‬ ‫ال�صيدلة باجلامعة الأردنية يف عمّان (الأردن)‪.‬‬

‫أنا والصيدلة‪:‬‬

‫متنيت منذ �صغري �أن �أتخ�ص�ص باحلقل الطبي‪� ،‬إذ �أن‬ ‫ميويل يف قطاع ال�صحة برزت يف وقت مبكر‪ ،‬خا�صة و�أن‬ ‫�أ�سرتي حمبة لهذا املجال فتخ�ص�صات �أخوتي تتمثل يف‬ ‫التمري�ض‪ ،‬الطب الب�شري‪ ،‬والفيزياء الطبية‪.‬‬ ‫اخرتت تخ�ص�ص ال�صيدلة بعد �أن �أنهيت املرحلة الثانوية‪،‬‬ ‫وجدت نف�سي فيه منذ البداية‪ ،‬و�أيقنت و�أنا الآن يف ال�سنة‬ ‫الثانية �أنه ما �أحب وما �س�أبدع فيه‪.‬‬ ‫�أحاول دائم ًا �أن �أربط بني ما �أدر�سه مع حياتي ال�شخ�صية‪،‬‬ ‫�أتعرّف قدر الإمكان على مكونات الأدوية و�أطلع على‬ ‫كل جديد يف بحر هذا العلم املتجدد ب�إ�ستمرار‪� ،‬أ�ستمتع‬ ‫بتب�سيط املعلومات التي �أتلقاها و�أنقلها لأ�سرتي ومعاريف‬ ‫بالبحرين للإ�ستفادة‪.‬‬

‫أنا واجلامعة‪:‬‬

‫�شكلت احلياة اجلامعية منحىً جديد ًا يف حياتي‪ ،‬فهي‬ ‫خمتلفة متام ًا عن املدر�سة‪� ،‬إذ �أن منط الدرا�سة يتطلب‬ ‫املزيد من اجلهد والإعتماد على النف�س والبحث والإ�ستطالع‬ ‫الدائم للح�صول على املعلومات التي ال تقف عند حد تلقيها‬ ‫من الأ�ساتذة فقط‪.‬‬

‫أنا والغربة‪:‬‬

‫�إتخذت �إخوتي مناذج ًا يف حياتي العلمية عرب الإقتداء‬ ‫بهم‪ ،‬ولأنهم جميع ًا �أكملوا درا�ستهم بجامعات يف البحرين‪،‬‬ ‫مل تخطر بذهني فكرة الدرا�سة يف اخلارج مطلقاً‪� ،‬إال‬ ‫�أن تخ�ص�ص ال�صيدلة بدرجة البكالوريو�س غري متوافر‬ ‫بالبحرين من جهة‪ ،‬و�شاءت نتائج البعثات من اجلهة‬ ‫الأخرى �أن �أح�صل على بعثة درا�سية بالأردن‪.‬‬ ‫واجهت حتدي ًا يف �سنتي الأوىل لتقبل فكرة الإبتعاد عن‬ ‫عائلتي و�صديقاتي ووطني‪ ،‬خا�صة �أين الوحيدة يف �أ�سرتي‬ ‫التي �أُبتعثت للدرا�سة يف اخلارج‪ ،‬لكن رغبتي يف حتقيق‬ ‫حلمي ودعم والدي ووالدتي �شكل م�صدر قوة يل‪ ،‬وكلما‬ ‫�أ�شعر بالغربة �أذكر �أين �س�أعود ب�شهادة جتعلهم فخورين بي‪.‬‬

‫حممود طالب بجامعة البحرين‪:‬‬

‫أستمتع بدراسة "الهندسة”‬ ‫من أنا؟‬

‫حممود حممد �آل نوح‪ 18 ،‬عاماً‪ ،‬طالب يف ال�سنة الأوىل‬ ‫بكلية الهند�سة بجامعة البحرين‪.‬‬

‫أنا والهندسة اإللكرتونية‪:‬‬

‫كانت درا�سة الهند�سة الإلكرتونية حلم ًا يراودين منذ‬ ‫�صغري‪ ،‬وقد �شجعني الأهل وبع�ض الأ�صدقاء بعد الإنتهاء‬ ‫من درا�ستي الثانوية على دخول كلية الهند�سة ودرا�سة هذا‬ ‫التخ�ص�ص الذي �أميل �إليه كثرياً‪ .‬و�أنا الآن يف �سنتي الأوىل‬ ‫بالكلية �سعيد وم�ستمتع جد ًا بدرا�ستي و�أحاول الإ�ستفادة‬ ‫قدر الإمكان مما �أدر�س ومنذ الآن لتطبيقه الحق ًا يف حياتي‬ ‫العملية‪� ،‬إذ �أنني حري�ص على الربط بني املجالني النظري‬

‫والعملي‪ .‬كما �أحاول دوم ًا الإطالع على كل جديد يف جمال‬ ‫الهند�سة‪ ،‬خا�صة و�أنه تخ�ص�ص ملئ بامل�ستجدات با�ستمرار‪.‬‬

‫أنا واحلياة اجلامعية‪:‬‬

‫مثلت احلياة اجلامعية بالن�سبة يل مرحلة جديدة وخمتلفة‬ ‫متام ًا عن احلياة املدر�سية‪ ،‬وجدت الكثري من �أوجه‬ ‫الإختالف وكذلك الت�شابه‪ ،‬لكن احلياة اجلامعية ب�صورة‬ ‫عامة بدت تتطلب املزيد من الإعتماد على النف�س وبذل‬ ‫املزيد من اجلهد‪ ،‬ولذلك �أحاول دوم ًا �أن �أ�ضاعف ن�شاطي‬ ‫وجمهودي من �أجل تلبية متطلبات اجلامعة و�أداء م�س�ؤولياتي‬ ‫على �أكمل وجه‪ ،‬وكذلك من �أجل حتقيق ما �أ�صبو �إليه من‬ ‫نتائج بنجاح وتفوق‪.‬‬


‫فكرة‬

‫م‬

‫‪6‬‬

‫كليك‬

‫أجنــدة املفكرة‬

‫‪7‬‬

‫مواقع إلكرتونية‬

‫مفيدة للطلبة‬

‫غادة الطائي‬ ‫�أ�ستيقظ من النوم لأداء �صالة الفجر و�أتناول وجبة الإفطار‬ ‫�أذاكر بع�ض الدرو�س و�أقوم ب�إعداد تقارير املختربات‬ ‫�أبد�أ الإ�ستعداد للجامعة‬ ‫�أخرج من ال�سكن و�أتوجه للجامعة‬ ‫تبد�أ �أوىل حما�ضراتي‬ ‫�إ�سرتاحة‪� ،‬أ�شرب الع�صري‪ ،‬و�أجل�س مع �صديقاتي‬

‫حممود حممد‬ ‫‪6‬‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪7‬‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪٨‬‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪٩‬‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪١٠‬‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪١١‬‬

‫مواعيد املحا�ضرات‬

‫�أبد�أ املذاكرة و�إعداد البحوث وحل الواجبات‬ ‫�أ�شاهد التلفاز‪� ،‬أقر�أ كتاب ًا �أو �أت�صفح الإنرتنت‬ ‫�أخلد �إىل النوم‬

‫تبد�أ حما�ضراتي يف مقررات الكيم والفيز وغريها‬

‫�إ�سرتاحة لتناول وجبة الغداء و�أداء ال�صالة‬

‫ظهــــرًا‬

‫‪٣‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫‪٤‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫‪٥‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫‪٦‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫‪٧‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫‪٨‬‬

‫مساء‬ ‫ً‬

‫"املكتبة” ‪ ..‬دليل الكتب‬ ‫‪www.almaktba.com‬‬

‫ظهــــرًا‬

‫ظهــــــــرًا‬

‫‪٢‬‬

‫�أعود لل�سكن و�أح�ضر وجبة الغداء‬

‫�أتناول وجبة الإفطار‪ ،‬ثم �أنطلق �إىل اجلامعة‬

‫صبـــاحًا‬

‫‪١٢‬‬ ‫‪١‬‬

‫�أ�ستيقظ من النوم‪ ،‬و�أ�ستعد للذهاب �إىل اجلامعة‬

‫�أجنز بع�ض الأمور املتعلقة بالأن�شطة الطالبية‬ ‫�آخذ ق�سط ًا من الراحة‬ ‫�أتوا�صل مع الأهل والأ�صدقاء‬ ‫�أبد�أ املذاكرة ومراجعة الدرو�س حتى يحني وقت النوم‬

‫موقع املكتبة هو �أكرب دليل للكتب الإ�سالمية والعربية وما‬ ‫مييزه هو الت�صنيف الدقيق للكتب و�أق�سامه املتنوعة‪ ،‬منها‬ ‫الإ�سالمية‪ ،‬الأدبية‪ ،‬التاريخية‪� ،‬أو ال�سيا�سية وغريها من‬ ‫الأق�سام‪ .‬كما يتميز املوقع �أي�ض ًا ب�سهولة الت�صفح للكتب‬ ‫والأق�سام و�إمكانية البحث ال�سريع‪.‬‬ ‫ي�شرف على املوقع جمموعة من ال�شباب من خمتلف‬ ‫اجلن�سيات والدول‪ ،‬ويهدف لن�شر العلم والق�ضاء على‬ ‫اجلهل من خالل الإ�ستفادة من �أحدث و�سائل التكنولوجيا‬ ‫احلديثة والإت�صاالت وت�سخريها خلدمة الإ�سالم وامل�سلمني‬ ‫لن�شر الدين‪ ،‬واملوقع هو خلدمة امل�سلمني عامة وطلبة العلم‬ ‫ال�شرعي خا�صة‪.‬‬

‫مزبر ‪ ..‬لنشر اإلبداع‬ ‫‪www.mezbr.com‬‬ ‫"مزبر" هو موقع ي�ضم جميع امل�شاريع والإبداعات‬ ‫والأفكار العاملية والعربية‪ ،‬كما ميكن للم�ؤلفني ن�شر‬ ‫بحوثهم و�إبداعاتهم ب�أنف�سهم من خالل الت�سجيل يف‬ ‫املوقع ورفع هذه البحوث‪ ،‬حيث يقوم القائمون على املوقع‬ ‫مبراجعة امللفات والت�أكد من حمتواها ومن ثم املوافقه‬ ‫عليها ون�شرها‪.‬‬ ‫يهدف املوقع �إىل ن�شر العلوم حول العامل‪ ،‬وعمل حلقة‬ ‫و�صل بني املبدعني وامل�ستخدمني من خالل التوا�صل والنقد‬ ‫البناء‪ ،‬وتنظيم ور�ش لتطبيق الإبداعات والإ�ستفاده منها‪.‬‬


‫كليك‬

‫‪8‬‬

‫برنامج دعم رأس‬ ‫المال اإلبتدائي‬

‫"مكتبتنا” ‪ ..‬كنوز املعرفة‬ ‫‪www.maktbtna2211.com‬‬

‫القاموس الناطق باإلجنليزية‬ ‫‪dictionary.reference.com‬‬

‫موقع "مكتبتنا" ي�ضم ‪ 11371‬كتاب يف ‪ 34‬ق�سم رئي�سي‬ ‫و‪ 653‬ق�سم فرعي‪ ،‬ويحوي جمموعة من الكتب الإ�سالمية‪،‬‬ ‫ال�سيا�سية‪ ،‬التاريخية‪ ،‬العلمية‪ ،‬الأدبية‪ ،‬القانونية‪،‬‬ ‫الفل�سفية‪� ،‬إ�ضافة �إىل كتب ودواوين ال�شعر‪ ،‬كتب الأديان‪،‬‬ ‫املذكرات وال�سري الذاتية والرتاجم‪ ،‬الأطال�س واملو�سوعات‪،‬‬ ‫املجالت والدوريات‪ ،‬وغريها‪.‬‬

‫يف موقع القامو�س الناطق بالكلمات الإجنليزية كل ما‬ ‫عليك بعد الدخول للموقع هو �أن تكتب الكلمة التي تريد يف‬ ‫املربع الأبي�ض مربع (‪ )search‬البحث‪ ،‬ثم ت�ضغط على‬ ‫كلمة (‪ )search‬التي تظهر �أ�سفل عالمة ال�صوت املايك‬ ‫(امليكرفون)‪ ،‬ا�ضغط عليها لت�سمع ال�صوت‪ ،‬مع مالحظة‬ ‫�أن الكلمة البد �أن تكون مفردة‪� ،‬أي لي�ست كلمة مركبة‪.‬‬

‫قامـــــــوس املعـــــــاين‬

‫الباحـــــــث العربـــــــي‬

‫دع أفكارك تنطلق‬ ‫برنامج دعم رأس المال اإلبتدائي‬ ‫أطلقت تمكين‪ ،‬وباالشتراك مع بنك البحرين للتنمية (‪ )BDB‬برنامجًا‬ ‫لدعم رأس المال اإلبتدائي صمم خصيصا لتحقيق أفكارك التجارية‬ ‫الخالقة التي يمكن تطويرها إلى مشاريع تجارية ناجحة‪ .‬ويوفر هذا‬ ‫البرنامج دعمًا تنمويًا لتنفيذ وتطبيق تلك المشاريع المبتكرة‪ ،‬في صورة‬ ‫دعم مالي واستشاري‪ ،‬باإلضافة الى تقديم دعم لللشبكة‪.‬‬ ‫ويصل الدعم المالي الى ‪ 5,000‬دينار بحريني من أجل تطوير فكرة‬ ‫العمل الى نموذج أولي قبل تسويقه‪ .‬وقد يطلب من مقدم الطلب‬ ‫مساهمة مالية من أجل تطوير النموذج األولي للمدى الممكن تطبيقه‪.‬‬ ‫المزايــا‪:‬‬ ‫ •دعم األفكار التجارية اإلبداعية وتطويرها لنماذج فعلية‬ ‫ •تقديم المشورة ودعم الشبكات‪/‬الخدمات الالزمة لتشجيع‬ ‫المستثمرين وتسهيل تطوير النموذج األولي‬

‫معايير التقدم بالطلب‬

‫‪www.almaany.com‬‬ ‫"قامو�س املعاين" هو موق ــع عربـ ــي ي�ساعدك يف تف�سيـ ــر‬ ‫�أي كلمـة تريده ــا‪ ،‬وما عليك �سوى �أن تكتب فيه الكلمة‬ ‫وتبحث عن معناها‪ ،‬وهو يهدف خلدمة الباحث واملرتجم‬ ‫والطالب للح�صول على املعلومة ب�سرعة ودقة‪.‬‬ ‫قامو�س ومعجم املعاين متعدد اللغات واملجاالت‪ ،‬يحوي‬ ‫قامو�س عربي عربي‪ ،‬عربي �إجنليزي ثنائي‪ ،‬عربي فرن�سي‬ ‫ثنائي‪ ،‬عربي �أ�سباين ثنائي‪ ،‬وعربي برتغايل ثنائي‪ .‬وهو‬ ‫قامو�س �شامل يحتوي على معاين الكلمات واجلمل العربية‬ ‫وم�صطلحات خمتلفة يف �شتى املجاالت‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل‬ ‫التعابري والرتاكيب ومعانيها ال�شائعة‪.‬‬

‫‪www.baheth.info‬‬ ‫موقع الباحث العربي يقدم خدمة البحث يف �أهم‬ ‫القوامي�س واملراجع اللغوية العربية‪ ،‬وهو يحتوي على �أكرث‬ ‫من ‪� 31‬ألف مادة و�أكرث من �أربعة ماليني كلمة جمموعة‬ ‫من �أهم املعاجم اللغوية املتوفرة يف العامل العربي‪.‬‬ ‫خدمة الباحث العربي هي خدمة جمانية وال ت�ستدعي‬ ‫الإ�شرتاك �أو الت�سجيل‪ ,‬و�أبرز املعاجم التي ميكنك الرجوع‬ ‫�إليها با�ستخدام الباحث هي‪ :‬ل�سان العرب وهو �أ�شمل‬ ‫ال�صحّ اح يف‬ ‫معاجم اللغة العربية و�أكربها‪ ،‬مقايي�س اللغة‪ّ ،‬‬ ‫اللغة‪ ،‬القامو�س املحيط‪ ،‬والعباب الزاخر‪.‬‬

‫ •رواد األعمال البحرينيين أو المقترحات المشتركة مع غالبية للملكية‬ ‫البحرينية وأفكار تجارية مبتكرة‬ ‫ •أن تتراوح الفئة العمرية للمستثمر بين ‪ 19‬و‪ 45‬سنة‬ ‫ •أصحاب المشاريع المبتكرة الذين يتمتعون بالقدرة على تطوير‬ ‫الفكرة المقترحة‬ ‫ •أن يكون مقر المشروع المبتكر المراد انشاؤه في البحرين‬

‫المستندات المطلوبة‬ ‫ •نسخة من جواز السفر‬ ‫ •نسخة من البطاقة الذكية‬ ‫ •دراسة االختراع (إن وجدت)‬ ‫ •نسخة من شهادة السجل التجاري (إن وجدت)‬ ‫ •خطة التنفيذ (التفاصيل الكاملة لجميع المراحل‪ ،‬جميع تكاليف‬ ‫تطوير النموذج األولي)‬

‫ •وثائق الملكية (إن وجدت)‬ ‫ •الحماية األولية (إن وجدت)‬ ‫ •نسخة من براءة االختراع‬ ‫ •أية مستندات أخرى (إن وجدت)‬

‫كيفية التقدم بالطلب‬ ‫للتقدم بطلب االنضمام لهذا البرنامج‪ ،‬يرجى زيارة بنك البحرين للتنمية‬ ‫الكائن في المنقطة الدبلوماسية‪ ،‬أو فرع سترة‪ ،‬واالتصال بأيًا من‪:‬‬ ‫بدور كمال‪/‬يوسف موفيز‬ ‫هاتف رقم‪ ،17 120 006 / 17 511 134 :‬فاكس‪17 120 077 / 17 531 451 :‬‬ ‫أو البريد اإللكتروني ‪bkamal@bdb-bh.com / ymufeez@bdb-bh.com‬‬ ‫أو زيارة ‪www.bdb-bh.com‬‬ ‫لمزيد من المعلومات يرجى االتصال بتمكين على‬ ‫‪17 383 333‬‬ ‫‪17 382 352‬‬

‫تابعونا على ‪TamkeenBahrain‬‬

‫‪www.tamkeen.bh‬‬


‫سبها‬

‫اح‬

‫ا‬

‫صح‬

‫حسب‬

‫‪10‬‬

‫ها‬ ‫صح‬

‫‪11‬‬

‫"الكاشري الشخصي”‪..‬‬ ‫لضبط مصروفاتك‬ ‫يتيح لك برنامج " الكا�شري ال�شخ�صي" الذي ميكنك حتميله جماناً على‬ ‫جهاز "الآيفون" بكل �سهولة فر�صة �ضبط م�صروفاتك‪ ،‬فهو ي�ساعدك‬ ‫عند الت�سوق على معرفة تكلفة م�شرتياتك‪ ,‬فعند ت�شغيلك له �ستظهر‬ ‫لك ثالث خانات ما عليك �سوى �أن تكتب فيها �إ�سم ال�سلعة و�سعرها‬ ‫والكمية التي ا�شرتيتها منها‪ ،‬وهو يتوىل مهمة ح�ساب قيمة م�شرتياتك‪.‬‬ ‫ولعل امليزة اخلا�صة بالربنامج هو �إنك‬ ‫ت�ستطيع من خالله معرفة ما �إذا كان‬ ‫هناك خط�أ ما يف �أحد احل�سابات �أو‬ ‫الأ�سعار �أو الكمية‪ ،‬بحيث تدخل املبلغ‬ ‫الذي �سوف تدفعه وهو يقوم بطرحه من‬ ‫قيمة م�شرتياتك ويبني لك كم تبقى من‬ ‫املبلغ‪.‬‬ ‫كما �أن هناك �إ�ضافات جديدة على‬ ‫الربنامج‪ ،‬معها �صار من املمكن �أن يقدم‬ ‫لك خدمة تعديل الأ�سعار و�أ�سماء ال�سلع‬ ‫واملنتجات‪ ،‬وكذلك �صار ب�إمكانك تعبئة‬ ‫م�شرتياتك قبل الذهاب للت�سوق‪ ،‬وعند‬ ‫الت�سوق عليك �أن ت�ضيف الأ�سعار فقط‪،‬‬ ‫وب�شكل �آيل متت �إ�ضافة م�ؤ�شر خا�ص‬ ‫ملعرفة املنتجات التي قمت ب�شرائها‪.‬‬ ‫وامليزة الأخرى للربنامج هي �أنه يعرفك‬ ‫على مقدار التوفري �أو اخل�سارة عند‬ ‫�شراء الأحجام الكبرية من ال�سلع‪،‬‬ ‫وهذا ما ي�ساعدك على �ضبط ح�ساباتك‬ ‫ويجنبك �إحتمالية الغ�ش يف الأ�سعار‪.‬‬

‫اخلطوات العملية لتشغيل الربنامج‪:‬‬ ‫فكرة الربنامج �سهلة جداً‪� ،‬إذ ما‬ ‫عليك عند التجول بعربة الت�سوق‬ ‫�إال ت�شغيله لتظهر لك �شا�شة ت�شبه‬ ‫الآلة احلا�سبة‪ ،‬ولكن توجد بالأعلى‬ ‫حقول لإدخال بيانات كل �سلعة‬ ‫ت�شرتيها‪ ،‬فكلما و�ضعت �صنفاً من‬ ‫ال�سلع �أو املنتجات تقوم مبا يلي‪:‬‬ ‫ �أدخل �سعر ال�صنف الذي تنوي �شرا�ؤه‬‫ �أدخل الكمية التي ا�شرتيتها من نف�س‬‫ال�صنف‬ ‫ �أدخل �إ�سم ال�صنف حتى ي�سهل عليك‬‫مراجعة الأ�سعار ومُطابقتها بفاتورة‬ ‫احل�ساب‬ ‫ ا�ضغط زر "�أ�ضف" لتجد ال�صنف وكافة‬‫بياناته �أ�ضيفت �إىل قائمة مُ�شرتياتك‬ ‫ كلما �أ�ضفت �صنف ًا و�سعره وكميته �ستظهر‬‫لك القيمة الإجمالية للم�شرتيات‪ ،‬مما‬ ‫ي�ساعدك يف �ضبط م�صروفاتك‬ ‫ عند الإنتهاء من الت�سوق وو�صولك �إىل‬‫املحا�سب‪ ،‬ا�ضغط على زر "�إنهاء الت�سوق"‪،‬‬ ‫ليظهر لك �إجمايل م�شرتياتك‪ ،‬ثم يُعرفك‬ ‫بقيمة ما تدفع واملتبقي منه‬ ‫ بعد الدفع قم بخطوة �أخرية وهي املراجعة‬‫واملطابقة بني قائمة امل�شرتيات يف برنامج‬ ‫"الكا�شري ال�شخ�صي" والفاتورة التي طبعها‬ ‫لك املحا�سب‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪13‬‬

‫‪12‬‬

‫نتيجة ملوقعها الإ�سرتاتيجي املتميز كانت البحرين وما زالت‬ ‫مركزاً جتارياً مهماً ي�ستقطب التجار وكبار امل�ستثمرين‪ ،‬حيث‬ ‫يتوافد �إليها �أ�صحاب الأموال الراغبني يف �إقتنا�ص الفر�ص‬ ‫الإ�ستثمارية والت�سهيالت املتنامية املتاحة لهم يف اململكة‪ .‬هذا‬ ‫ومتثل مملكة البحرين بوابة �إ�سرتاتيجية لل�سوقني الأوروبية‬ ‫والآ�سيوية‪ ،‬ونقطة �إنطالق مثالية لرجال الأعمال للح�صول‬ ‫على قاعدة وا�سعة من العمالء‪ .‬‬

‫القطاع التجاري ‪..‬‬

‫تسهيالت متنامية وفرص إستثمارية‬

‫العاملة يف البحرين‪.‬‬

‫وتبذل البحرين جهود ًا كبرية‬ ‫لتو�سيع ودعم قطاع امل�شاريع‬ ‫ال�صغرية والكبرية والرتكيز على‬ ‫ريادة الأعمال‪ ،‬وذلك للدفع نحو‬ ‫تنويع �إقت�صادها وتوظيف العمالة‬ ‫الوطنية‪ .‬وتعنى وزارة ال�صناعة‬ ‫والتجارة بتبني مبادرات لتن�شيط‬ ‫القطاع التجاري ودعم امل�ؤ�س�سات‬ ‫ال�صغرية واملتو�سطة‪ ،‬ومنها‬ ‫مركز تنمية ال�صادرات‪ ،‬وتعزيز‬ ‫الإ�ستفادة من �إتفاقيات التجارة‬ ‫احلرة‪ ،‬وحماية امل�ستهلك وامللكية‬ ‫ال�صناعية‪.‬‬

‫وبح�سب بيانات الهيئة العامة‬ ‫للت�أمني الإجتماعي يف مايو ‪2013‬‬ ‫ف�إن عدد املوظفني البحرينيني‬ ‫امل�ؤمن عليهم يف القطاع اخلا�ص‬ ‫بلغ ‪� 83‬ألف و‪ 745‬موظف ًا خالل‬ ‫الربع الأول من العام اجلاري‪،‬‬ ‫وتراوحت �أعمار العدد الأكرب من‬ ‫املوظفني بني ‪ 25‬و‪ 39‬عاماً‪� ،‬إذ‬ ‫ي�شكلون ن�سبة ‪ %55‬من �إجايل عدد‬ ‫املوظفني البحرينيني‪ ،‬متثل الإناث‬ ‫‪ %32‬منهم‪.‬‬

‫وتعنى �ش�ؤون التجارة املحلية يف‬ ‫الوزارة بتنظيم ال�سوق التجارية‬ ‫من خالل ت�سهيل �إجراءات‬ ‫�إ�صدار ال�سجالت التجارية‬ ‫وتقدمي كافة الت�سهيالت املمكنة‬ ‫لت�شجيع �إ�ستقطاب الإ�ستثمارات‬ ‫املحلية والأجنبية‪ ،‬والرتويج‬ ‫لتبني التجارة الإلكرتونية من‬ ‫قبل جميع امل�ؤ�س�سات وال�شركات‬

‫ووفق ًا للهيئة �أي�ض ًا ف�إن متو�سط‬ ‫�أجور البحرينيني العاملني يف‬ ‫القطاع اخلا�ص ارتفع بن�سبة‬ ‫‪ ،%3.4‬حيث بلغ متو�سط الأجر‬ ‫ال�شهري ‪ 666‬ديناراً‪ ،‬و�أو�ضحت‬ ‫الإح�صاءات �أن هناك ‪1115‬‬ ‫بحريني ًا يف القطاع اخلا�ص‬ ‫يح�صلون على �أجر �شهري قدره‬ ‫�أربعة �آالف دينار وما فوق‪ ،‬وهم‬

‫ي�شكلون ‪ %1‬من �إجمايل عدد‬ ‫املوظفني البحرينيني‪.‬‬ ‫وميثل قطاع امل�شاريع ال�صغرية‬ ‫واملتو�سطة يف البحرين نحو ‪%73‬‬ ‫من جميع الوظائف يف القطاع‬ ‫اخلا�ص‪ ،‬وهو ي�شمل ‪� 44‬ألف مواطن ًا‬ ‫�ضمن وظائفه‪ ،‬فيما تبلغ م�ساهمته‬ ‫‪ %28‬يف الناجت املحلي الإجمايل‪.‬‬

‫ميثل قطاع‬ ‫املشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة يف البحرين‬ ‫نحو ‪ %73‬من جميع‬ ‫الوظائف يف القطاع‬ ‫اخلاص‪ ،‬وهو يشمل ‪44‬‬ ‫ألف مواطنًا ضمن‬ ‫وظائفه فيما تبلغ‬ ‫مساهمته ‪ %28‬من‬ ‫الناجت احمللي اإلجمايل‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪14‬‬ ‫كما �أن قطاع جتارة التجزئة �صار‬ ‫ي�ضم حتت مظلته �أكرث من ‪50‬‬ ‫ن�شاط ًا جتارياً‪ ،‬ومهن متعددة ت�شمل‬ ‫بالإ�ضافة �إىل املبيعات‪ ،‬مهن �إدارية‬ ‫و�إ�شرافية وحما�سبية‪ ،‬ومهن ذات‬ ����إرتباط بعمل املخازن واملعار�ض‪،‬‬ ‫الأمر الذي يوفر املزيد من فر�ص‬ ‫العمل‪ ،‬و�إمكانات للرتقي واحل�صول‬ ‫على �أجور جيدة‪.‬‬ ‫واجلدير بالذكر �أنه مع نهاية‬ ‫العام ‪� 2012‬صادق ح�ضرة �صاحب‬ ‫اجلاللة امللك حمد بن عي�سى �آل‬

‫خليفة على املر�سوم بقانون رقم‬ ‫(‪ )48‬ل�سنة ‪ 2012‬ب�ش�أن غرفة‬ ‫جتارة و�صناعة البحرين‪ ،‬الذي‬ ‫يهدف �إىل تعزيز دور الغرفة يف‬ ‫تطوير القطاع اخلا�ص وزيادة‬ ‫م�ساهمته يف التنمية الإقت�صادية‪،‬‬ ‫وتذليل ال�صعوبات التي حتد من‬ ‫قدرته على النمو‪ ،‬ودعم دور الغرفة‬ ‫يف اقرتاح الأ�س�س واملبادئ العامة‬ ‫املتعلقة بقطاع ال�صناعة والتجارة‪.‬‬ ‫وكان جاللة امللك قد التقى يف‬ ‫فرباير ‪ 2013‬مبمثلي القطاع‬

‫التجاري يف البحرين‪ ،‬حيث �أكد‬ ‫جاللته على �أهمية تعزيز املحور‬ ‫الإقت�صادي وال�سعي لتمكني القطاع‬ ‫اخلا�ص وجعله املحرك الأبرز‬ ‫للإقت�صاد‪ ،‬كما حث التجار على‬ ‫املثابرة وبذل اجلهد فى خدمة‬ ‫�إقت�صاد اململكة‪ ،‬وكان لقاء جاللته‬ ‫بالتجار مبثابة التحفيز لهم‬ ‫ولدورهم املهم يف رفع م�ستوى النمو‬ ‫الإقت�صادي‪.‬‬

‫القطاع التجاري ‪..‬‬

‫مهن ومهام متشعبة‬ ‫ا‬

‫ملد‬ ‫ي‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ت‬ ‫ن‬ ‫ف‬ ‫ي‬ ‫ذي‬

‫مهمة الب‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫ء‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ت‬ ‫د‬ ‫عيم‪ ،‬وت‬ ‫�شتمل على‪:‬‬ ‫| |حتديد‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫أ‬ ‫ه‬ ‫د‬ ‫ا‬ ‫ف‬ ‫‪،‬‬ ‫و‬ ‫الهيكل التنظيمي �ضع النظام‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫د‬ ‫ا‬ ‫خل‬ ‫ي‬ ‫‪،‬‬ ‫|‬ ‫وت�صميم‬ ‫|ت�أمني املوا‬ ‫ر‬ ‫د‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ب‬ ‫�‬ ‫ش‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫ة‬ ‫‪،‬‬ ‫املنا�سبة‬ ‫والتمويل‪ ،‬و‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ب‬ ‫ن‬ ‫ي‬ ‫ة‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ت‬ ‫ح‬ ‫تية‬ ‫م‬ ‫همة التوجي‬ ‫ه‬ ‫‪،‬‬ ‫و‬ ‫ت‬ ‫ن‬ ‫ط‬ ‫و‬ ‫ي على‪:‬‬ ‫||‬ ‫| | توزيع املهام‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫�‬ ‫ص‬ ‫ال‬ ‫ح‬ ‫متابع‬ ‫يات ب‬ ‫| |تنمية ة الأداء وتقييمه‪ ،‬و�إتخاني املوظفني‬ ‫| |توج الإت�صال وطرق تبا ذ القرار‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫ا‬ ‫مل‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫�‬ ‫س‬ ‫ب‬ ‫د‬ ‫ة‬ ‫يه العقوبات للمق�صري ل املعلومات‬ ‫ن‬ ‫‪،‬‬ ‫ومنح املكاف�آ‬ ‫ت‬ ‫لل‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫د‬ ‫ع‬ ‫مهمة التط‬ ‫ني‬ ‫و‬ ‫ي‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ت‬ ‫ح‬ ‫دي‬ ‫ث‪ ،‬وت�شمل‪:‬‬ ‫ درا�سة امل‬‫ن‬ ‫ت‬ ‫ج‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫ التجديد والإب ملنتجا‬‫ت املناف�سة‬ ‫تكار‬ ‫ و�ضع خط‬‫ط‬ ‫ت‬ ‫ط‬ ‫و‬ ‫ي‬ ‫ر‬ ‫�‬ ‫إ‬ ‫�سرتاتيجية‬

‫يضم قطاع جتارة التجزئة حتت‬ ‫مظلته أكرث من ‪ 50‬نشاطًا جتاريًا‬

‫‪15‬‬

‫احمللل املايل‬ ‫ات والبيانات املالية لرتجمتها يف‬ ‫| |حتليل املعلومات للأعمال طبق ًا ل�شروط الإقت�صاد‬ ‫�شكل تقدير‬ ‫لإتخاذ قرارات الإ�ستثمار‬ ‫داد اخلطط ومتابعة حتركات وقفزات‬ ‫| |�إع ستثمار بالإعتماد على التحليل املايل‬ ‫الإ�‬ ‫ل�سندات والأوراق املالية للقطاعات‬ ‫| |مقارنة ا‬ ‫والأن�شطة املختلفة‬ ‫قارير اخلا�صة ب�إجتاهات الإقت�صاد‬ ‫| |تقدمي الت‬ ‫العام وامل�شروعات اخلا�صة‬ ‫ثريات برامج الإ�ستثمار ب�شكل مفهوم‬ ‫مة ت�أ‬ ‫| |ترج راء الإجتاهات امل�ستقبلية وخماطر‬ ‫و�إ�ستق‬ ‫الإ�ستثمار وحمفزات الإقت�صاد‬ ‫التغيريات يف كافة املجاالت‬ ‫| |الإحاطة بكل والأعمال واملال ونظريات الإقت�صاد‬ ‫وال�صناعات‬ ‫ملعلومات املالية من م�صادرها املوثوق‬ ‫ا‬ ‫| |�إ�ستقاءواء البنوك �أو احلكومات �أو الن�شرات‬ ‫بها �س‬ ‫التجارية �أو امل�ؤ�س�سات املتخ�ص�صة‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪17‬‬

‫‪16‬‬

‫احمللل اإلقتصادي‬

‫احملاسب‬ ‫ت اخلارجيني وت�سهيل‬ ‫حل�سابا‬ ‫| |التن�سيق مع مدققي اعداد امليزانية العامة‬ ‫مهمتهم يف تدقيق و�إ‬ ‫مع امل�ؤ�س�سات املالية‬ ‫الإت�صاالت‬ ‫| |القيام بكافة �أمني التمويل الالزم‬ ‫وامل�صارف لت‬ ‫تفاقيات املالية ورفع‬ ‫والإ‬ ‫| |مراجعة كافة العقود مدير ال�ش�ؤون املالية‬ ‫التو�صيات ب�ش�أنها �إىل‬ ‫ص �إدارة ونقل الأموال‬ ‫| |تقدمي املقرتحات بخ�صو� ت الالزمة لتنفيذها‬ ‫حلاجة و�إتباع الإجراءا‬ ‫ح�سب ا‬ ‫ويل امل�شاريع املقرتحة‬ ‫| |مناق�شة ودرا�سة طرق مت لإتفاق على تفا�صيل‬ ‫والتن�سيق مع امل�ؤ�س�سات ل الأ�سهم �أو احل�ص�ص‬ ‫مة و�أ�سلوب دفع قيمة‬ ‫امل�ساه‬ ‫املربمة وتدقيقها من‬ ‫ود‬ ‫| |مراجعة وتقييم كافة العق ى �إلتزامها بالقانون‬ ‫ى ومد‬ ‫ناحية ال�شكل واملحتو ي وامليزانية املعتمدة‬ ‫العام والنظام الداخل‬ ‫عمال ق�سم املحا�سبة‬ ‫�أ‬ ‫| |الإ�شراف والرقابة علىظام املايل واملحا�سبي‬ ‫ن تطبيق الن‬ ‫والت�أكد م املعلومات املحا�سبية‬ ‫ومراجعة‬

‫| |�إعداد درا�سات‬ ‫حت‬ ‫ليل‬ ‫ية‬ ‫ح‬ ‫ول‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫أ‬ ‫�سو‬ ‫اق‬ ‫ال‬ ‫تج‬ ‫ار‬ ‫ية‬ ‫العاملية‬ ‫لتحديد مدى �إمكان‬ ‫ناحية التبادل التجاية التوا�صل مع هذه الأ�سواق من‬ ‫ري‬ ‫| |درا�سة وحتليل الأ�سو‬ ‫العاملية لتحديد املج اق املحلية باملقارنة مع الأ�سواق‬ ‫اال‬ ‫ت التي ميكن �إ�ستغاللها حملي ًا‬ ‫| |التوا�صل مع �إ‬ ‫الإح�صائية الإدارات الإح�صاء جلمع البيانات‬ ‫قت�صادية‬ ‫�إعداد الدرا�سات التح املحلية والعاملية‪ ،‬وذلك بهدف‬ ‫ليلية‬ ‫| |�إعداد البحوث التح‬ ‫املحلية من ناحية ال ليلية حول الأو�ضاع الإقت�صادية‬ ‫�صادرات والتجارة اخلارجية‬ ‫| |�إعداد وتوزيع الإ�‬ ‫ستبانات الإقت�صادية على خمتلف‬ ‫القطاعات الإنتاج‬ ‫�أو�ضاع هذه القطا ية بهدف جمع املعلومات لتحليل‬ ‫عات‬ ‫| |الإطالع الدائم على كا‬ ‫فة‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫إت‬ ‫فا‬ ‫قيا‬ ‫ت‬ ‫ال‬ ‫تج‬ ‫ار‬ ‫ية‬ ‫ال‬ ‫دول‬ ‫ية‬ ‫وحتليل مدى ت�أثريها ع‬ ‫لى الن�شاط الإقت�صادي املحلي‬ ‫| |�إن�شاء قاعدة بيانا‬ ‫واملعلومات الإقت�صت حتتوي على خمتلف البيانات‬ ‫للإ�ستفادة منها ادية وكافة البحوث التحليلية‬ ‫يف �إعداد الدرا�سات‬

‫للمزيد من املعلومات‬

‫القطاع التجاري‬ ‫بعدسـة األرقام‬ ‫| |يُ�سمح للأجانب بتملك ن�سبة ‪%100‬‬ ‫| |منت �أ�صول القطاع امل�صريف‬ ‫| |�شهد القطاع التجاري مبملكة‬ ‫من العمل التجاري مع مالحظة‬ ‫التجاري يف البحرين �إىل ‪ %5‬حتى‬ ‫البحرين منو ًا خالل الربع الأول من‬ ‫حتديد القطاع �أو طبيعة القيود‬ ‫نوفمرب ‪ 2012‬مقارنة مع ‪ %1,09‬مت‬ ‫العام ‪ ،2013‬حيث بات ي�شكل ‪٪7‬‬ ‫املطبقة على ال�شركات‪ ،‬كما يُ�سمح‬ ‫ت�سجيلها يف العام ‪2008‬‬ ‫من الناجت املحلي الإجمايل‬ ‫ملواطني مملكة البحرين وبقية دول‬ ‫| |جتاوز العدد الإجمايل لل�سجالت‬ ‫| |بلغت القيمة امل�ضافة للتجارة يف‬ ‫جمل�س التعاون اخلليجي بتملك‬ ‫التجارية يف مملكة البحرين‬ ‫الناجت املحلي ملطلع عام ‪ 2013‬ما‬ ‫الأرا�ضي يف جميع مناطق البحرين‬ ‫‪� 100,8‬ألف حتى �سبتمرب ‪،2011‬‬ ‫يقارب ‪ 146.8‬مليون دينار بزيادة‬ ‫| |تتوفر يف مملكة البحرين خيارات‬ ‫بزيادة ن�سبتها ‪ %5‬مقارنة مع ما‬ ‫ن�سبتها ‪ %1.85‬مقارنة مع الفرتة‬ ‫وا�سعة للت�سهيالت والقرو�ض‬ ‫كانت عليه يف نهاية ‪ 2010‬والتي‬ ‫ذاتها من العام ‪2012‬‬ ‫التجارية للم�ستثمرين املحليني‬ ‫كانت تبلغ حينها ‪� 96‬ألف �سجل‬ ‫| |امل�ؤ�س�سات ال�صغرية واملتو�سطة‬ ‫والدوليني من خالل العديد من‬ ‫| |تظهر الن�شرة الف�صلية مل�صرف‬ ‫ت�شكل ‪ %90‬من حجم امل�ؤ�س�سات‬ ‫امل�صارف التقليدية والإ�سالمية‬ ‫البحرين املركزي �أنه مت �إ�صدار‬ ‫التجارية يف مملكة البحرين‬ ‫وامل�ؤ�س�سات املالية‬ ‫‪� 4721‬سج ًال جتاري ًا يف البحرين‬ ‫| |�أدت �إتفاقية التجارة احلرة بني‬ ‫| |�أكد مركز البحرين للم�ستثمرين‬ ‫خالل الأ�شهر الت�سعة الأوىل من‬ ‫مملكة البحرين والواليات املتحدة‬ ‫بوزارة ال�صناعة والتجارة يف بيان‬ ‫العام ‪2012‬‬ ‫الأمريكية فعلي ًا �إىل ت�سجيل منو يف‬ ‫له مع نهاية العام ‪� ،2012‬أنه يقوم‬ ‫حجم التبادل التجاري بني البلدين | |بلغ عدد ال�سجالت ال�صادرة خالل‬ ‫ب�إجناز حوايل ‪ 300‬معاملة خمتلفة‬ ‫الربع الثالث من العام ‪ 2012‬نحو‬ ‫بن�سبة ‪ %136‬منذ دخول الإتفاقية‬ ‫يومياً‪ ،‬مو�ضح ًا �أن العمل جا ٍر على‬ ‫‪� 1790‬سج ًال مقارنة مع ‪ 1450‬يف‬ ‫حيز التنفيذ يف �أغ�سط�س ‪،2005‬‬ ‫الإعداد لنظام جديد للت�سجيالت‬ ‫الربع الثاين‪ ،‬ونحو ‪� 1481‬سج ًال يف‬ ‫لي�صل حجم التبادل التجاري‬ ‫والرتاخي�ص التجارية‬ ‫الربع الأول‬ ‫بينهما يف العام ‪� 2012‬إىل ‪1,67‬‬ ‫مليار دوالر‬ ‫| |ح�صد قطاع جتارة اجلملة‬ ‫* جميع الأرقام الواردة �أعاله م�ستقاة من‬ ‫والتجزئة نحو ‪ %46,5‬من �إجمايل‬ ‫| |�إ�ضافة �إىل اتفاقية التجارة احلرة‬ ‫�إح�صاءات ر�سمية حديثة للجهات املعنية ن�شرت يف‬ ‫ال�سجالت ال�صادرة خالل الأ�شهر‬ ‫مع الواليات املتحدة الأمريكية‪،‬‬ ‫ال�صحافة املحلية‬ ‫الت�سعة الأوىل من العام ‪2011‬‬ ‫دخلت مملكة البحرين يف �إتفاقيات‬ ‫بواقع ‪� 2196‬سج ًال‬ ‫�إقت�صادية مع �أكرث من ‪ 60‬دولة يف‬ ‫العامل ت�شمل ال�صني و�سنغافورة‬ ‫واململكة املتحدة والهند وفرن�سا وم�صر‬


‫هتنتيي‬ ‫ممهن‬

‫‪18‬‬

‫م‬

‫العمـــل‬

‫مـقـومــــــــــــــــــات‬ ‫يتطلب جناح عملك يف القطاع التجاري‬ ‫ب�شكل عام ‪ -‬ال�سيما �إن كنت رجل �أعمال‬ ‫�أو �سيدة �أعمال ‪ -‬الإ�ستناد �إىل جمموعة‬ ‫من املقومات‪� ،‬أبرزها الآتي‪:‬‬ ‫| |التحكم يف العواطف‪ ،‬ال تفرح ب�شدة عند‬ ‫املك�سب �أو تكتئب ب�سرعة عند اخل�سارة‪،‬‬ ‫فالتاجر الناجح ال يتعامل عاطفي ًا مع‬ ‫ال�سوق �أو التجارة‪ ،‬لأن التفكري بهذه‬ ‫الطريقة خط�أ ج�سيم‬

‫التجاري‪..‬‬ ‫الـنـجـــــــــــــــــــاح‬

‫| |يف برناجمك التجاري البد �أن يكون لديك‬ ‫| |ال�صدق يف التعامل مع الآخرين مهما تكن‬ ‫ردود م�سبقة كما يلي‪" :‬ماذا يحدث لو ‪"....‬‬ ‫املغريات‪ ،‬على �إعتبار �أن "من غ�شنا لي�س منا"‬ ‫| |تنظيم الوقت على نحو ميكنك من الإيفاء | |احلر�ص على ت�سل�سل �أفكارك وفق برنامج‬ ‫زمني حمدد‪ ،‬و�سرعة احل�سم يف القرارات‬ ‫مبتطلبات عملك‪ ،‬وال�شعور ب�أنك متلك وقتك‬ ‫املبا�شرة واملبادرة بالتنفيذ‬ ‫وتتحكم فيه وفق ًا لأهدافك التي ت�سعى‬ ‫لتحقيقها‬ ‫| |الدقة والإجناز‪� ،‬أي مهارة الو�صف الدقيق‬ ‫للمهام والأهداف املناطة بها و�إ�ستيعاب‬ ‫| |التمتع مبهارات العالقات العامة وطرق‬ ‫ذلك يف خطوات عملية على �شكل خطط‬ ‫التعامل مع الآخرين‪ ،‬لتفادي خ�سارة العميل‬ ‫وبرامج مرحلية و�أرقام ومعايري وم�ؤ�شرات‪ ‬‬ ‫�أو ال�صفقة �أو فوات الفر�صة وغري ذلك‬

‫| |�إتخاذ القرارات التي تالئم خمتلف‬ ‫الظروف التي قد متر بها ال�سوق �أو حركة‬ ‫البيع وال�شراء‬

‫| |الإلتزام باملرونة ب�شكل عام‪ ،‬ويف جدول‬ ‫�أعمالك ب�شكل خا�ص‪ ،‬فهذا يوحي بح�سن‬ ‫�إدارتك وتنظيمك للوقت‬

‫| |التطوير والتغيري امل�ستمر يف‬ ‫الإ�سرتاتيجية التجارية‬

‫| |القدرة على �إقتنا�ص الفر�ص املتاحة‪،‬‬ ‫وحماولة احلفاظ على جو نف�سي منا�سب‬ ‫بعيد ًا عن التوتر‬

‫| |الإ�ستعداد لكافة الظروف والتوقعات عرب‬ ‫العمل وفق خطة ت�شمل احلاالت الطارئة‬ ‫| |العمل امل�ستمر من �أجل حت�سني �إدارة‬ ‫الأموال و�أي�ض ًا تطوير الأ�ساليب‬ ‫واخلطط التجارية‬

‫| |امليل �إىل ال�سرية وعدم مناق�شة اخلطط‬ ‫التجارية مع �أحد‪ ،‬ومراجعة ال�صفقات‬ ‫ب�شكل م�ستمر‬

‫| |متابعة �أعمالك اخلا�صة دون احلاجة‬ ‫للدخول يف التفا�صيل العميقة‪ ،‬وذلك عرب‬ ‫التقارير وجداول النتائج التي تعني على‬ ‫�إتخاذ القرارات الإ�سرتاتيجية العامة‬ ‫| |التعددية‪ ،‬وقد ال ت�ضطر �إىل تعدد الأن�شطة‬ ‫�إن كنت ت�ؤمن بالتخ�ص�ص‪ ،‬و�إمنا عليك‬ ‫�أن ت�ؤمن �شركاء للتطور‪ ،‬فالدخول يف‬ ‫حتالفات و�شراكات �إ�سرتاتيجية مع �آخرين‬ ‫مطلب مهم يف عامل التحالفات التجارية‬ ‫ور�ؤو�س الأموال‬

‫هنتي‬

‫‪19‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫‪20‬‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫للدراسة والتدريب‬ ‫دليلك يف القطاع التجاري‬

‫‪21‬‬

‫الثانوية العامة ‪ -‬املسار التجاري‬ ‫اجمللس النوعي للتدريب يف قطاع جتارة التجزئة‬ ‫مملكة البحرين‬

‫ت�أ�س�س املجل�س يف مايو ‪ 2001‬ومن‬ ‫�أهدافه و�ضع �إ�سرتاتيجية تدريبية‬ ‫بالإ�شرتاك مع التجار لت�أهيل وتدريب‬ ‫البحرينيني للعمل يف قطاع جتارة‬ ‫التجزئة‪ ،‬و�إعداد خطة تدريبية‬ ‫متو�سطة الأجل �إىل جانب خطط‬

‫�سنوية‪ ،‬وكذلك �إعداد برامج لت�أهيل‬ ‫و�إعادة ت�أهيل العاطلني ليكونوا م�ؤهلني‬ ‫للعمل يف �أن�شطة هذا القطاع‪.‬‬ ‫وكان املجل�س قد وقع مع "متكني" يف‬ ‫العام ‪ 2009‬مذكرة تفاهم يف �إطار‬ ‫ال�سعي جلعل املوظف البحريني اخليار‬

‫الأمثل للتوظيف‪ ،‬وتبادل الر�ؤى حول‬ ‫ال�سيا�سات والآليات التي يكون من‬ ‫�ش�أنها تنمية كفاءة ومهارات الرثوة‬ ‫الب�شرية الوطنية وخلق فر�ص عمل‬ ‫جديدة ومنا�سبة للباحثني عن عمل يف‬ ‫قطاع جتارة التجزئة‪.‬‬

‫�ستة ف�صول درا�سية (ثالثة م�ستويات)‪.‬‬ ‫تعترب املرحلة الثانوية مكملة ملرحلة‬ ‫التعليم الأ�سا�سي‪ ،‬ومرحلة جديدة للطالب ويطبق يف هذه املرحلة نظام ال�ساعات‬ ‫�إذ تعدّه لدخول اجلامعات واملعاهد العليا املعتمدة الذي يقدم خيارات وا�سعة من‬ ‫�أو الإنخراط املبا�شر يف �سوق العمل‪ .‬ومدة املواد الدرا�سية وامل�ساقات‪ ،‬ويف ظل هذا‬ ‫النظام للطالب حرية �إختيار الدرا�سة يف‬ ‫الدرا�سة بها ثالث �سنوات مق�سمة �إىل‬

‫�إحدى املجموعات التالية‪ :‬جمموعة العلوم‬ ‫والريا�ضيات‪� ،‬أو جمموعة اللغات والعلوم‬ ‫الإن�سانية‪� ،‬أو جمموعة العلوم التجارية‪� ،‬أو‬ ‫ال�صناعي‪� ،‬أو التلمذة املهنية‪.‬‬

‫جامعة امللك سعود‬ ‫اململكة العربية السعودية‬

‫جامعة البحرين‬

‫‪colleges.ksu.edu.sa‬‬

‫مملكة البحرين‬ ‫‪www.uob.edu.bh‬‬

‫الأعمال امل�صرفية واملالية‪ ،‬وكذلك ق�سم‬ ‫ت�ضم كلية �إدارة الأعمال بجامعة‬ ‫البحرين عدة �أق�سام‪ :‬الإدارة والت�سويق املحا�سبة‪ ‬الذي مينح بكالوريو�س يف علوم‬ ‫املحا�سبة‪ ،‬واملاج�ستري يف �إدارة الأعمال‬ ‫والذي مينح بكالوريو�س يف �إدارة‬ ‫مع تركيز على املحا�سبة‪.‬‬ ‫الأعمال‪ ،‬بكالوريو�س يف الت�سويق‪ ،‬و‬ ‫وت�سعى الكلية لنيل الإعتمادية من �أعرق‬ ‫ماج�ستري يف �إدارة الأعمال‪ .‬وق�سم‬ ‫الإقت�صاد والتمويل الذي مينح بكالوريو�س امل�ؤ�س�سات الدولية وهو جمل�س �إعتماد‬

‫كليات �إدارة الأعمال الأمريكي‪ ،‬وبناء‬ ‫�شراكات عاملية مع اجلامعات املرموقة‪،‬‬ ‫وتطوير براجمها الأكادميية مواكبة‬ ‫ملتطلبات �سوق العمل لتخريج كوادر‬ ‫وطنية قادرة على املناف�سة وامل�شاركة‬ ‫الفاعلة يف التنمية امل�ستدامة‪.‬‬

‫معهد البحرين للدراسات املصرفية واملالية‬ ‫مملكة البحرين‬

‫‪www.bibf.com‬‬

‫ت�أ�س�س املعهد يف العام ‪ ،1981‬وهو‬ ‫يقدم برامج التدريب والتعليم‬ ‫والتطوير املهني وفق �أعلى امل�ستويات‬ ‫لقطاع اخلدمات املالية يف مملكة‬ ‫البحرين واملنطقة عموماً‪ .‬وت�شمل‬

‫وزارة الرتبية والتعليم ‪ -‬مملكة البحرين‬ ‫‪www.moe.gov.bh‬‬

‫وميتاز املعهد بقاعدة عمالئه املتنوعة‬ ‫برامج املعهد جميع التخ�ص�صات‬ ‫الرئي�سية يف �إدارة الأعمال كاملحا�سبة‪ ،‬من امل�صارف و�شركات القطاع‬ ‫اخلا�ص‪ ،‬والوزارات‪ ،‬وغرف التجارة‬ ‫امل�صارف‪ ،‬الت�أمني‪ ،‬التمويل‬ ‫الإ�سالمي‪ ،‬تقنية املعلومات‪ ،‬واخلربات وال�صناعة‪ ،‬و�شركات النفط العاملية‬ ‫وال�شركات ال�صناعية‪.‬‬ ‫الإدارية والقيادية‪.‬‬

‫تعد كلية �إدارة الأعمال من �أوائل الكليات ‪2006‬عندما متت �إعادة هيكلتها لتتحول‬ ‫التي �أن�شئت يف جامعة امللك �سعود منذ �إىل م�سمى كلية �إدارة الأعمال‪.‬‬ ‫�أكرث من خم�سني عام ًا وذلك يف عام‬ ‫وت�ضم الكلية ثمانية �أق�سام �أكادميية‪،‬‬ ‫‪ 1959‬حتت م�سمى كلية التجارة‪ ،‬ثم‬ ‫هي‪ :‬الإدارة‪ ،‬الإقت�صاد‪ ،‬الت�سويق‪،‬‬ ‫إدارية‬ ‫حتولت �إىل م�سمى كلية العلوم ال‬ ‫املالية‪ ،‬املحا�سبة‪ ،‬نظم املعلومات‬ ‫وا�ستمرت حتمل هذا امل�سمى حتى عام‬

‫الإدارية‪ ،‬التحليل الكمي‪ ،‬والإدارة‬ ‫العامة‪ .‬كما ت�ضم عدد ًا من برامج‬ ‫املاج�ستري يف �إدارة الأعمال‪ ،‬الأعمال‪،‬‬ ‫الإدارة العامة‪� ،‬إدارة ال�صحة‬ ‫وامل�ست�شفيات‪ ،‬املحا�سبة‪ ،‬والإقت�صاد‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل عدد من برامج الدكتوراه‪.‬‬

‫جامعة القاهرة‬

‫جمهورية مصر‬ ‫‪www.commerce-cu.com‬‬

‫تقدم كلية التجارة بجامعة‬ ‫القاهرة برامج تعليمية ملرحلتي‬ ‫البكالوريو�س والدرا�سات العليا‪.‬‬ ‫وبالن�سبة ملرحلة البكالوريو�س‬ ‫تطرح برنامج جورجيا وي�ضم‬ ‫تخ�ص�صات التمويل والإ�ستثمار‪،‬‬

‫الت�سويق‪ ،‬واملحا�سبة‪ ،‬وهو بالتعاون وتلتزم كلية التجارة بتطبيق معايري‬ ‫مع جامعة والية جورجيا الأمريكية اجلودة ال�شاملة لتحقيق الريادة‬ ‫الإقليمية ولإعداد مهنيني وباحثني‬ ‫"كلية روبن�سون للإدارة"‪ .‬كما‬ ‫يوجد برنامج العلوم الإكتوارية وهو متميزين يف جماالت العلوم‬ ‫التجارية (الإدارية‪ ،‬املحا�سبية‪،‬‬ ‫بالتعاون مع جامعة �سيتي ومعهد‬ ‫اخلرباء الإكتواريني يف بريطانيا‪ .‬والت�أمينية)‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪22‬‬

‫القطاع التجاري ‪..‬‬ ‫وجهات ومواقع نشطة‬

‫‪23‬‬

‫مركز البحرين للمستثمرين جملس التنمية االقتصادية غرفة جتارة وصناعة البحرين‬

‫وزارة الصناعة والتجارة‬

‫‪www.moic.gov.bh‬‬

‫إدارة شؤون الشركات‬

‫إدارة السجل التجاري‬

‫هي �إحدى �إدارات قطاع التجارة املحلية‬ ‫هي اجلهة امل�س�ؤولة بالوزارة عن‬ ‫ت�ساهم الوزارة يف خلق قطاع خا�ص ت�سجيل ومراقبة جميع �أنواع ال�شركات التي تعنى بامل�ؤ�س�سات الفردية بالقطاع‬ ‫يت�سم مبناف�سة عاملية ويعتمد على‬ ‫التجاري‪ ،‬وتتكون من ثالثة �أق�سام هي‪:‬‬ ‫وفروع ال�شركات الأجنبية‪ ،‬وت�سجيل‬ ‫التنوع واملعرفة‪ ،‬وتتلخ�ص ر�سالتها‬ ‫ق�سم تراخي�ص ال�سجل التجاري‪ ،‬ق�سم‬ ‫الوكالء التجاريني‪ .‬وتتمثل مهمتها‬ ‫يف القيام بدور فاعل يف تنمية‬ ‫التفتي�ش والإر�شاد التجاري‪ ،‬وق�سم‬ ‫الرئي�سية يف م�ساعدة النمو الطبيعي‬ ‫التطوير والدعم الفني‪ .‬وتعد الإدارة‬ ‫الإقت�صاد الوطني عرب ت�شجيع وترويج للتجارة احلالية مع ت�شجيع �إن�شاء‬ ‫و�إ�ستقطاب الإ�ستثمارات املحلية‬ ‫اجلهة امل�س�ؤولة عن �إ�صدار الرخ�ص‬ ‫�أعمال جتارية جديدة‪ ،‬وذلك عن‬ ‫واخلارجية وتوفري البيئة املنا�سبة‬ ‫التجارية للم�ؤ�س�سات الفردية وتنظيم‬ ‫طريق توفري �سوق جتاري �شفاف من‬ ‫لها‪ .‬ومن الأهداف الإ�سرتاتيجية‬ ‫خالله تنمو الأعمال التجارية‪� .‬إ�ضافة ال�سوق الداخلية‪ .‬وكذلك �إدارة ومراقبة‬ ‫للوزارة الت�شجيع على ت�أ�سي�س‬ ‫�إىل رفع �سمعة البحرين كمركز جتاري القطاع التجاري‪ ،‬واقرتاح تطوير اللوائح‬ ‫امل�ؤ�س�سات ال�صغرية واملتو�سطة‪،‬‬ ‫�إقليمي ًا وعاملياً‪ ،‬ولذا ف�إن الإدارة ت�ستلم القانونية والإجراءات الداخلية‪ ،‬وت�شجيع‬ ‫والإ�ستفادة الق�صوى من �إتفاقيات‬ ‫امل�ستثمرين على توظيف العمالة الوطنية‬ ‫التقارير املالية ال�سنوية لل�شركات‬ ‫التجارة اخلارجية‪.‬‬ ‫بهدف الرقابة القانونية‪ ‬ومتابعة الأداء‪ .‬لإدارة وت�شغيل م�شاريع القطاع اخلا�ص‪.‬‬

‫‪www.bcci.bh‬‬

‫‪www.moic.gov.bh‬‬

‫‪www.bahrainedb.com‬‬

‫ت�أ�س�س املركز لت�سهيل عملية ت�أ�سي�س‬ ‫ال�شركات يف مملكة البحرين‪ ،‬بدء ًا‬ ‫من مرحلة تقدمي الطلب و�صو ًال �إىل‬ ‫مرحلة بدء العمليات الفعلية‪ .‬وتتواجد‬ ‫معظم اجلهات احلكومية ذات العالقة‬ ‫ب�إجراءات احل�صول على الرتاخي�ص‬ ‫يف املركز‪� ،‬أو ترتبط �إلكرتوني ًا بنظام‬ ‫ال�سجل التجاري‪ .‬كما يتواجد فيه‬ ‫العديد من ال�شركاء من القطاع اخلا�ص‬ ‫الذين يقدمون خدمات للم�ستثمرين‬ ‫مثل الإ�ست�شارات والتمويل واخلدمات‬ ‫امل�صرفية والإت�صاالت‪.‬‬ ‫ومن �أهداف املركز الإجابة على‬ ‫�إ�ستف�سارات امل�ستثمرين و�إ�ستالم‬ ‫الطلبات و�إ�صدار ال�سجالت التجارية‬ ‫من خالل نقطة �إت�صال واحدة‪ ،‬وت�سهيل‬ ‫عملية الت�سجيل التجاري بدء ًا من �إ�صدار‬ ‫ال�سجل والتجديد و�إنتها ًء بالتعديالت‪.‬‬

‫ت�سهم الغرفة يف �إبراز �أهمية دور‬ ‫هيئة حكومية تتوىل م�س�ؤولية و�ضع‬ ‫�إ�سرتاتيجية التنمية الإقت�صادية ململكة القطاع اخلا�ص التجاري وال�صناعي‬ ‫يف عملية التنمية‪ ،‬وت�شارك يف‬ ‫البحرين والإ�شراف على تنفيذها‪،‬‬ ‫تطوير ودعم الفعاليات التجارية‬ ‫ويعمل املجل�س على تعزيز القدرات‬ ‫والإقت�صادية املختلفة‪ .‬ومن �أبرز‬ ‫وحت�سني البنية التحتية وال�سيا�سات‬ ‫اخلدمات التي تقدمها الغرفة‪ :‬الدفاع‬ ‫املرتبطة بالقطاعات الإقت�صادية‪،‬‬ ‫كما يتوىل م�س�ؤولية الت�سويق للبحرين عن م�صالح �أع�ضائها لدى اجلهات‬ ‫الر�سمية‪ ،‬وتزويدهم بالفر�ص‬ ‫يف اخلارج بهدف الرتويج للفر�ص‬ ‫التجارية والإ�ستثمارية التي تعر�ض‬ ‫الإ�ستثمارية املجزية املتاحة فيها‪.‬‬ ‫على الغرفة‪.‬‬ ‫ويقدم املجل�س ام���ساعدة لل�شركات‬ ‫وكذلك اقرتاح القوانني والأنظمة التي‬ ‫الراغبة يف الإ�ستثمار يف البحرين‪،‬‬ ‫ت�صب يف م�صلحة القطاع اخلا�ص‪،‬‬ ‫والعمل على فهم �أهداف امل�ستثمرين‬ ‫وتزويدهم باملعلومات حول الإجراءات وتبني الق�ضايا التجارية والإ�ستثمارية‬ ‫التي يواجهها �أ�صحاب الأعمال‬ ‫املطلوبة لت�أ�سي�س �شركاتهم‪،‬‬ ‫البحرينيني‪.‬‬ ‫وم�ساعدتهم على �إيجاد �شبكة من‬ ‫العالقات يف البحرين‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪25‬‬

‫‪24‬‬

‫جمعية رجال‬ ‫األعمال البحرينية‬ ‫ت�أ�س�ست جمعية رجال الأعمال‬ ‫البحرينية يف نوفمرب ‪ 2001‬وهي‬ ‫تهدف �إىل خدمة قطاع الأعمال‬ ‫يف اململكة‪ ،‬وت�سعى �إىل توفري املناخ‬ ‫املالئم الذي ميكن القطاع اخلا�ص من‬ ‫�أداء دوره الريادي بتجان�س وتكامل‪،‬‬ ‫ويحفز رجال الأعمال على ت�أدية املهام‬ ‫الإقت�صادية والإجتماعية التي من‬ ‫�شانها امل�ساعدة على خدمة م�صالح‬ ‫امل�ؤ�س�سات وال�شركات و�أفراد القطاع‬ ‫اخلا�ص يف اململكة‪.‬‬

‫جمعية سيدات‬ ‫األعمال البحرينية‬

‫مركز التحكيم التجاري‬ ‫لدول جملس التعاون‬

‫‪bahrainbusinesswomen.com‬‬

‫‪www.gcac.biz‬‬

‫ت�أ�س�ست اجلمعية يف مايو‪،2000‬‬ ‫وقد قام بت�أ�سي�سها عدد من �سيدات‬ ‫الأعمال تلبية لفكرة دعت اليها‬ ‫�آنذاك ال�شيخة لولوة بنت حممد �آل‬ ‫خليفة رئي�سة جمعية رعاية الطفل‬ ‫والأمومة‪ .‬تهدف اجلمعية �إىل تنمية‬ ‫العالقات الإقت�صادية بني �سيدات‬ ‫الأعمال يف البحرين‪ ،‬وتعزيز دور‬ ‫املر�أة يف كافة الأن�شطة التجارية‪،‬‬ ‫والعمل على �إبراز م�شاركتها يف‬ ‫جمال�س الإدارات وغرفة التجارة‬ ‫وامل�صارف وال�شركات الإ�ستثمارية‪.‬‬

‫يقع املركز يف مملكة البحرين‪ ،‬وتتمثل‬ ‫ر�ؤيته يف �أن يتبو�أ مكان ًا �إقليمي ًا رائد ًا‬ ‫يف جمال خدمات الف�صل يف املنازعات‬ ‫التجارية‪� ،‬أما �أهدافه فتتمثل يف العمل‬ ‫على تعزيز دور التحكيم كو�سيلة بديلة‬ ‫و�آمنة لف�ض املنازعات التجارية بكفاءة‬ ‫و�سرعة وفعالية وعدالة‪.‬‬ ‫وكذلك تعزيز �إجراءات نزاهة التحكيم‬ ‫التجاري‪ ،‬ون�شر ثقافة التحكيم‬ ‫التجاري خليجياً‪ ،‬وت�أ�سي�س عالقات‬ ‫ثنائية مع مراكز التحكيم اخلليجية‬ ‫والعربية والإقليمية والدولية‪.‬‬

‫القطاع التجـاري‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪27‬‬

‫‪26‬‬

‫سلمان بن مطر‪:‬‬ ‫التجارة اإللكرتونية "حلم قدمي”‬ ‫لطاملا حلم �سلمان عبد الرحمن بن مطر �أن تكون له جتارته اخلا�صة‪ ،‬فبالرغم من �أنه ح�صل على‬ ‫وظيفة بالقطاع احلكومي بعد تخرجه من اجلامعة بدرجة البكالوريو�س يف �إدارة الأعمال‪� ،‬إال �أنه‬ ‫اختار بدء جتارته اخلا�صة بعد عام من ذلك‪.‬‬ ‫وعلل توجهه برغبته يف الإرتقاء بال�سوق �صفقات لعرو�ض جتارية خمف�ضة من‬ ‫البحريني وتفعيل ا�ستخدام التقنيات خالل موقعه الإلكرتوين‬ ‫‪.www.bigdealarabia.com‬‬ ‫احلديثة‪ ،‬وبعد �أن در�س ال�سوق‬ ‫املحلي و�إحتياجاته واطلع على عدد‬ ‫ويرى �سلمان �أن هذا النوع من ال�شراء‬ ‫من التجارب بالدول الأجنبية‪� ،‬أطلق‬ ‫يعد القناة الوحيدة التي ت�ضمن‬ ‫�سلمان �أول �شركة بحرينية لل�شراء‬ ‫اجلماعي الإلكرتوين تقوم على �إبرام الزبائن قبل الدفع‪ ،‬كما �أنها تعطي‬

‫�أطراف ال�صفقة جميع ًا بعد ًا �إيجابياً‪،‬‬ ‫�إذ يجد الزبون �سعر ًا خمف�ضاً‪،‬‬ ‫ويح�صل التاجر على عدد معقول من‬ ‫امل�شرتين ي�ضمن حتريك ب�ضاعته‪،‬‬ ‫فيما يح�صل �سلمان باملقابل على‬ ‫ن�سبة من �صايف الأرباح يتم الإتفاق‬ ‫عليها م�سبقاً‪.‬‬

‫يبد�أ �سلمان يومه يف املكتب عند‬ ‫الثامنة والن�صف �صباحاً‪ ،‬يقر�أ‬ ‫الر�سائل الإلكرتونية الواردة �إليه‬ ‫للإطالع على طلبات الزبائن والرد‬ ‫على �إ�ستف�ساراتهم والبحث عن‬ ‫عرو�ض جديدة تتنا�سب مع نوعية‬ ‫جتارته التي تقوم على التعاقد مع‬ ‫ال�شركات من �أجل بيع �سلعة �أو خدمة‬ ‫ما ب�سعر خمف�ض مقابل توفري احلد‬ ‫الأدنى من امل�شرتين لإمتام ال�صفقة‬ ‫واحل�صول على الن�سبة املتفق عليها‪.‬‬ ‫وحول طبيعة عمله‪ ،‬يو�ضح �سلمان‬ ‫"تتم عمليات البيع �إلكرتوني ًا من‬ ‫خالل طلب ال�شراء باملوقع‪ ،‬مع‬ ‫الإ�شارة لطريقة الدفع نقد ًا �أو‬ ‫�إلكرتونياً‪ ،‬ويف حال ح�صلت على العدد‬ ‫املطلوب تتم ال�صفقة ويتم �سحب‬ ‫املبلغ من الزبون و�إعطائه كوبون �شراء‬ ‫للمحل الذي يعطيه ال�سلعة‪ ،‬ويكون‬ ‫ملتزم ًا قانوني ًا ب�ضمان كل ما يلتزم به‬

‫�أمام الزبون العادي‪� ،‬إذ �أن ال�شركة‬ ‫تتعامل ح�صر ًا مع امل�ؤ�س�سات امل�سجلة‬ ‫خلدمة الزبائن"‪.‬‬ ‫يبحث �سلمان عن املنتجات وال�سلع‬ ‫واخلدمات اجلديدة املطلوبة ب�شكل‬ ‫يومي‪ ،‬ويعد تقرير ًا بالتعاون مع املوظف‬ ‫الإداري وموظف املبيعات لو�ضع خطط‬ ‫متجددة للعمل‪ ،‬ويتابعون ب�إ�ستمرار‬ ‫�سري الأمور يف املوقع الإلكرتوين‬ ‫و�صالحية نظام الدفع الآيل‪.‬‬ ‫بعد �إعداد التقرير يبد�أ �سلمان‬ ‫ب�إجراء �إت�صاالت مع التجار‬ ‫وال�شركات الكربى من �أجل �إبرام‬ ‫عقود جديدة تتنا�سب مع املوا�سم‬ ‫املختلفة‪ ،‬ويو�ضح لهم الآلية التي تعمل‬ ‫بها �شركته‪ ،‬غالب ًا ينطلق عند احلادية‬ ‫ع�شرة �صباح ًا للإلتقاء بالتجار وتوقيع‬ ‫عقود تف�صيلية تلزم التاجر بت�سليم‬ ‫الزبون ال�سلعة يف حال متت ال�صفقة‪،‬‬ ‫فيما ين�شر موقعه الإلكرتوين �إعالن ًا‬

‫ب�ش�أن ال�سلعة ملدة ثالثة �أيام �أو �أكرث‪.‬‬ ‫بعد الظهر يعود �سلمان للمكتب مرة‬ ‫�أخرى وي�سلم العقود للموظف الإداري‬ ‫من �أجل �إ�ستكمال الإجراءات‪ ،‬ثم‬ ‫يقومان باختيار ال�صور وكتابة موجز‬ ‫ال�صفقة اجلديدة التي تن�شر على‬ ‫املوقع الإلكرتوين‪.‬‬ ‫"�أق�ضي الكثري من الوقت يف ت�صفح‬ ‫�شبكة الإنرتنت‪ ،‬و�أقدم خدمة قيا�س‬ ‫ردود �أفعال الزبائن وامل�ستهلكني‬ ‫للتجار الذين يرغبون ب�إ�سترياد �سلعة‬ ‫ما والت�أكد من فعالية ن�شر �إعالن‬ ‫لها"‪ ،‬هكذا يلخ�ص �سلمان يومه‪،‬‬ ‫وي�ؤكد �أن دوامه ينتهي ب�إنتهاء عمله‪،‬‬ ‫وحني تكون العقود اجلديدة حمدودة‬ ‫ين�صرف عائد ًا للمنزل عند الرابعة‬ ‫والن�صف م�ساء‪ ،‬لكنه ال يلغي مواعيده‬ ‫مع التجار من �أجل �إ�سرتاحة وجبة‬ ‫الغداء �أو بعد �إنتهاء الدوام‪ ،‬فالأولوية‬ ‫للعمل ح�سبما ي�ؤكد‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪29‬‬

‫‪28‬‬ ‫راودتني فكرة افتتاح مطعم عائم‪ ،‬ولكنني مل أمتكن من حتقيق‬ ‫هذا احللم‪ ،‬وهكذا توالت علي األفكار حتى جنحت أخريًا يف حتقيق‬ ‫إحداها والتي متثلت يف افتتاح حمل خاص بالشيكوالته‪..‬‬

‫ كيف بد�أ م�شوارك يف عامل التجارة‬‫ك�سيدة �أعمال؟‬ ‫منذ �أيام الدرا�سة اجلامعية وحلني تخرجي‬ ‫كنت �أفكر يف افتتاح حمل جتاري �أو مطعم‪،‬‬ ‫ولذلك قمت ب�إجراء بع�ض الدرا�سات والبحوث‬ ‫اخلا�صة مبثل هذه امل�شاريع‪ ،‬ولكن �أي ًا من �أفكاري‬ ‫مل تتحقق‪ ،‬لكنني مل �أي�أ�س‪ .‬والحق ًا �شاركت يف‬ ‫برنامج لـ "اليونيدو" خا�ص بتنمية رواد الأعمال‬ ‫وهو الربنامج التابع ملنظمة الأمم املتحدة للتنمية‬ ‫ال�صناعية‪ .‬وحينها راودتني فكرة افتتاح مطعم‬ ‫عائم‪ ،‬ولكنني مل �أمتكن من حتقيق هذا احللم‬ ‫نظر ًا لأنه يحتاج لتكلفة كبرية‪ ،‬وهكذا توالت علي‬ ‫الأفكار حتى جنحت �أخري ًا يف حتقيق �إحداها‬ ‫والتي متثلت يف افتتاح حمل خا�ص بال�شيكوالته‬ ‫البلجيكية‪.‬‬ ‫‪ -‬وما الذي ميز املحل و�أدى �إىل جناحه؟‬

‫سيدة األعمال هدى رضي‪:‬‬ ‫مل أيأس حتى حققت حلمي‬ ‫يف كل مرة تلوح يف �أفقها فكرة م�شروع جتاري‪ ،‬ال تتحقق‪ ،‬لكنها ال تي�أ�س‪ ،‬حتى جنحت �أخرياً بتحقيق‬ ‫حلمها عرب افتتاح حمل لل�شيكوالته البلجيكية‪ ،‬و�صارت املورد الوحيد لها مبملكة البحرين‪� .‬إنها‬ ‫هدى ر�ضي الع�ضو يف جمعية �سيدات الأعمال البحرينية واملدير التنفيذي يف حمل "د�سكليد�س"‬ ‫لل�شيكوالته البلجيكية‪ ،‬وهي خريجة بكالريو�س �إدارة �أعمال دولية‪ ،‬وماج�ستري هند�سة الأنظمة‬ ‫و�إدارتها من جامعة ريت�شموند يف بريطانيا‪ .‬وفيما يلي ن�ص احلوار معها‪:‬‬

‫املحل فريد من نوعه من ناحية ال�شيكوالته‬ ‫البلجيكية الفاخرة والطازجة‪ ،‬هذا ما ميزه عن‬ ‫املحالت الأخرى‪ ،‬مع ذلك فلدي مناف�س واحد‬ ‫فقط يف البحرين‪ ،‬من ناحية اجلودة‪ .‬كما �أنني‬ ‫�أختار ال�شيكوالته بنف�سي و�أحر�ص على تذوقها‬ ‫قبل �أن �أعر�ضها يف املحل للبيع‪.‬‬ ‫ كيف جاءت فكرة توريد ال�شيكوالته‬‫البلجيكية‪ ،‬خا�صة و�إنك املورد الوحيد لها‬ ‫يف البحرين؟‬ ‫جاءتني الفكرة منذ �سافرت ذات مرة �إىل‬ ‫دولة الكويت‪ ،‬وهناك تعرفت على �سيدة �أعمال‬ ‫�صاحبة حمل خا�ص بال�شيكوالته‪ ،‬وعلى هذا‬ ‫الأ�سا�س راودتني نف�س الفكرة‪ ،‬خا�صة و�أنني �أحب‬

‫ال�شيكوالته‪ ،‬وحينما عدت �إىل البحرين افتتحت‬ ‫حم ًال �شبيه ًا يف العام ‪ ،2004‬وذلك بعدما‬ ‫�سافرت �إىل بلجيكا لنيل الوكالة احل�صرية لتوزيع‬ ‫ال�شيكوالته‪ .‬ولقد �صرت فيما بعد املورد الوحيد‬ ‫لفرتة من الزمن لل�شيكوالته حتى ب�سلطنة عمان‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل مملكة البحرين‪.‬‬ ‫ ما هي �أبرز التحديات التي واجهتك؟‬‫مو�ضوع ال�سجل التجاري‪ ،‬ولكن برنامج‬ ‫"اليونيدو" �ساعدين وكذلك بنك التنمية الذي‬ ‫منحني قر�ضاً‪� ،‬إ�ضافة �إىل امل�صرف الذي كنت‬ ‫�أعمل به �سابقاً‪.‬‬ ‫ كيف تقيمني الدعم املقدم ل�سيدات‬‫الأعمال البحرينيات؟‬ ‫�أ�شعر �أن الدعم املقدم لهن قد ازداد يف ال�سنوات‬ ‫الأخرية‪ ،‬فمع الإنفتاح الذي ت�شهده البحرين‬ ‫با�ستمرار زادت �أوجه الدعم املقدم للمر�أة يف‬ ‫�شتى املجاالت‪.‬‬ ‫ هل من كلمة �أخرية يف نهاية احلوار؟‬‫�أمتنى �أن يكون هناك تعاون �أكرث بني �سيدات‬ ‫الأعمال يف دول اخلليج‪ ،‬و�أن يتم ت�أ�سي�س جمعية‬ ‫تلم �شملهن‪ ،‬خا�صة يف ظل الظروف الراهنة يف‬ ‫عامل املال والأعمال‪.‬‬

‫للمزيد من‬ ‫املعلومات‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪31‬‬

‫‪30‬‬

‫مع املؤسسة العربية لضمان اإلستثمار‬

‫قيمة الدعم ‪ 14‬مليون دينار‬

‫إتفاق تعاون لدعم املنشآت الصغرية واملتوسطة‬

‫ألفا مؤسسة تستفيد من برامج "متكني” لدعم املؤسسات‬

‫وقعت غرفة جتارة و�صناعة البحرين‬ ‫م�ؤخر ًا �إتفاق تعاون ثنائي مع امل�ؤ�س�سة‬ ‫العربية ل�ضمان الإ�ستثمار و�إئتمان‬ ‫ال�صادرات لرتويج وت�سويق خدمات‬ ‫ت�أمني الإ�ستثمار و�إئتمان ال�صادرات‬ ‫يف مملكة البحرين‪ ،‬ومبوجب‬ ‫الإتفاقية تقدم امل�ؤ�س�سة ��لعربية‬ ‫خدماتها يف مركز الغرفة لدعم‬ ‫املن�ش�آت ال�صغرية واملتو�سطة‪.‬‬

‫�شهد برنامج "متكني" لدعم تطوير‬ ‫امل�ؤ�س�سات الذي تقدمه "متكني"‬ ‫مل�ساعدة امل�ؤ�س�سات البحرينية‬ ‫لتح�سني كفاءتها وفعاليتها ومتكينها‬ ‫من حتقيق الإ�ستدامة �إقبا ًال كبرياً‪،‬‬ ‫حيث مت خدمة �أكرث من �ألفي‬ ‫م�ؤ�س�سة خالل العام ‪ 2012‬فقط‪،‬‬ ‫فيما و�صل مبلغ الدعم املقدم �إىل‬ ‫‪ 14,6‬مليون دينار‪.‬‬

‫ت�أتي يف �إطار تقوية دور مركز الغرفة‬ ‫لدعم املن�ش�آت ال�صغرية واملتو�سطة‪،‬‬ ‫والهدف من توقيع الغرفة هذه‬ ‫ومتكينه من تقدمي خدمات نوعية‬ ‫الإتفاقية هو �إتاحة املجال لكل‬ ‫املن�ش�آت للإ�ستفادة من اخلدمات التي متكاملة ي�ستفيد منها �أع�ضاء الغرفة‬ ‫وقطاع الأعمال البحريني على حد‬ ‫توفرها امل�ؤ�س�سة العربية‪ ،‬كما �أنها‬

‫�سواء‪ ،‬كما �أن الإتفاقية توفر خدمات‬ ‫ت�أمني ال�صادرات البحرينية يف ظل‬ ‫التو�سع الكبري الذي ت�شهده هذه‬ ‫ال�صادرات وتعاملها مع خمتلف‬ ‫الأ�سواق الإقليمية والعاملية‪.‬‬

‫وزير الصناعة والتجارة‪:‬‬

‫النظام التنظيمي احملافظ مييز املناخ التجاري‬ ‫واملحا�سبي"‪ ،‬حيث �أكد الوزير يف‬ ‫كلمته �أهمية �إعداد التقارير والتحاليل‬ ‫املالية التي تعد من دعائم حت�سني‬ ‫�أداء ال�شركات‪ ،‬وحت�سني‪ ‬عالقات‬ ‫امل�ستثمرين بامل�ؤ�س�سات ذات العالقة‪،‬‬ ‫مما يرتتب عليه حت�سني مناخ‬ ‫الإ�ستثمار وجذب م�ستثمرين جدد‪ .‬‬

‫افتتح وزير ال�صناعة والتجارة‬ ‫الدكتور ح�سن فخرو م�ؤخر ًا �أعمال‬ ‫امللتقى التدريبي يف املجال املايل‬

‫واملحا�سبي الذي نظمته جمعية‬ ‫املحا�سبني البحرينية بعنوان "تقنيات‬ ‫�إعداد التقارير املالية والتحليل املايل‬

‫و�أ�شار الوزير �إىل النظام التنظيمي‬ ‫املحافظ الذي مييز املناخ التجاري‬ ‫واملايل يف البحرين‪ ،‬والذي يت�ضمن‬ ‫عن�صر الإ�شراف الفعال على‬ ‫ال�شركات‪ ،‬و�أهمها نظام احلوكمة الذي‬ ‫تطبقه احلكومة بالن�سبة لل�شركات‬ ‫احلكومية ومعظم ال�شركات اخلا�صة‪.‬‬

‫وقد �ساهم يف هذا الإرتفاع الكبري‬ ‫عدد من التعديالت التي طرحتها‬

‫"متكني" خلدمة �أ�صحاب الأعمال‬

‫ب�شكل �أف�ضل و�أكرث �سال�سة‪ ،‬ومنها‬ ‫زيادة عدد �أع�ضاء فريق العمل‬ ‫امل�شرف على الربنامج ثالثة‬ ‫�أ�ضعاف‪ ،‬وتو�سعة مكتب وكالة دعم‬ ‫تطوير امل�ؤ�س�سات لزيادة طاقتها‬ ‫الإ�ستيعابية‪ ،‬و�إطالق خط �إت�صال‬ ‫جماين �ساخن خم�ص�ص خلدمة‬ ‫العمالء (‪ ،)80008001‬وفتح جمال‬ ‫�أمام �أ�صحاب امل�ؤ�س�سات لإختيار‬ ‫مزودي اخلدمة لربامج (ت�سويق)‬ ‫و(�إ�ست�شارة) و(جودة)‪.‬‬

‫بناءً على توجيهات رئيس الوزراء‬

‫تسهيل اإلجراءات املتعلقة بالرتاخيص التجارية‬ ‫بنا ًء على توجيهات رئي�س الوزراء‬ ‫�صاحب ال�سمو امللكي الأمري خليفة بن‬ ‫�سلمان �آل خليفة‪ ،‬قام وزير ال�صناعة‬ ‫والتجارة الدكتور ح�سن فخرو م�ؤخر ًا‬ ‫بزيارة تفقدية �إىل مركز البحرين‬ ‫للم�ستثمرين‪ .‬و�أكد الوزير احلر�ص على‬ ‫ت�سهيل الإجراءات املتعلقة بالرتاخي�ص‬ ‫التجارية وتقلي�ص الفرتة الزمنية التي‬ ‫ت�ستغرقها لإ�صدار الرتاخي�ص النهائية‪،‬‬ ‫م�شري ًا �إىل �أن عملية الرتخي�ص تتطلب‬ ‫موافقات وتراخي�ص �أ�سا�سية من قبل‬ ‫اجلهات املعنية‪.‬‬ ‫كما �أكد الوزير احلر�ص على تعزيز‬ ‫اجلانب القانوين يف عملية الرتخي�ص‬

‫مع توفري كل اخلدمات امل�صاحبة‬ ‫للم�ستثمرين واملراجعني حتت �سقف‬ ‫واحد‪ .‬و�شدد على �أهمية الإ�ستمرار يف‬

‫تقدمي اخلدمات ب�أق�صى درجات اجلودة‬ ‫والدقة وال�سرعة‪� ،‬سواء للم�ستثمرين من‬ ‫داخل البحرين �أو خارجها‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪33‬‬

‫‪32‬‬

‫الربَكة يف التجارة‬

‫حب العمل‬

‫بقلم‪:‬عيسى الكوهجي‬

‫أساس النجاح‬

‫رجل أعمال‬

‫بقلم‪ :‬سوسن صالح‬

‫سيدة أعمال‬

‫ال �شئ يقف عقبة �أمام عمل املر�أة‬ ‫البحرينية‪ ،‬فاملر�أة املعطاءة قادرة‬ ‫على النجاح يف �أي جمال و�أي مكان‪.‬‬ ‫بدايات م�شواري ك�سيدة �أعمال جاء‬ ‫بدعم والدي ومن ثم زوجي الذي‬ ‫ال زلت �أعمل يف جمموعته التجارية‬ ‫حتى الآن‪ ،‬وذلك يف جمال ذي‬ ‫عالقة ب�صناعة املواد الكيميائية‬ ‫واملنظفات‪ ،‬وعلى الرغم من غرابة‬ ‫�إقتحام املر�أة ملثل هذا العمل‪� ،‬إال‬ ‫�أنني �إعتدت عليه‪ ،‬على �إعتبار �أنني‬ ‫بعد التخرج مبا�شرة كنت قد عملت‬ ‫ب�شركة نفط البحرين الوطنية ملدة‬ ‫تقارب اخلم�س �سنوات‪.‬‬

‫حب العمل هو �أ�سا�س النجاح‪،‬‬ ‫ولذلك ميكنني القول ب�أن حبي‬ ‫لعملي ومواجهتي للتحديات التي‬ ‫تفر�ضها �أحيان ًا حركة ال�سوق‬ ‫هو �سر جناحي‪ ،‬كما �أنني �أعترب‬ ‫العمل هوايتي الرئي�سية‪ ،‬لكنني يف‬ ‫الوقت نف�سه �أحر�ص على تق�سيم‬ ‫وقتي بني كافة امل�س�ؤوليات �سواء‬ ‫املت�صلة بعملي �أو حياتي الأ�سرية‬ ‫والإجتماعية عموماً‪.‬‬ ‫يف مملكة البحرين ال توجد �أية‬

‫عوائق �أمام عمل املر�أة ومتكينها‪،‬‬ ‫بل على العك�س توجد عدة جهات‬ ‫تدعمها وتوجهها‪ ،‬كما �أن هناك‬ ‫دعم ر�سمي متوا�صل لعمل املر�أة‬ ‫يف �شتى املجاالت �سواء من قبل‬ ‫ح�ضرة �صاحب اجلاللة امللك حمد‬ ‫بن عي�سى �آل خليفة عاهل البالد‬ ‫املفدى �أو �صاحبة ال�سمو امللكي‬ ‫الأمرية �سبيكة بنت �إبراهيم �آل‬ ‫خليفة رئي�سة املجل�س الأعلى للمر�أة‬ ‫التي تدعم بقوة جمعية �سيدات‬ ‫الأعمال ب�صورة دائمة‪.‬‬

‫قد يكون للعمل احلكومي �إمتيازات متعلقة بالت�أمينات‬ ‫ونظام التقاعد والدوام �أف�ضل من القطاع اخلا�ص‪ ،‬مما‬ ‫�شكل فكرة ذهنية �سلبية م�سبقة لدى العديد من ال�شباب‬ ‫بالرغم من �أن القطاع اخلا�ص يقدم فر�ص ًا تطويرية‬ ‫غري متوفرة يف القطاع العام الذي ت�شبع منذ فرتة‬ ‫طويلة ومل يعد املجال مفتوح ًا فيه‪.‬‬ ‫امل�ؤ�شرات احلالية ت�ؤكد على �أن م�ستقبل العمل يف‬ ‫القطاع اخلا�ص �أف�ضل‪ ،‬خ�صو�ص ًا باحلديث عن ر�ؤية‬ ‫‪ 2030‬التي تعتمد على الأن�شطة التجارية اخلا�صة‪،‬‬ ‫وميكن القول �أن خطط ال�شباب ور�سم م�ساراتهم‬ ‫احلياتية يجب �أن يكون يف �إطار من الواقعية و�أن يرتبط‬ ‫باخلطط القائمة واملعلنة للم�ستقبل‪ ،‬حتى ال يغردوا‬ ‫خارج ال�سرب‪.‬‬ ‫جيل امل�ستقبل يجب �أن ينتبه �إىل �أن العديد من رواد‬ ‫الأعمال و�أ�صحاب التجارة اخلا�صة كانوا يف يوم‬ ‫من الأيام موظفني عاديني يف جمال عملهم‪� ،‬إال �أن‬ ‫�إكت�سابهم املهارات العملية و�إملامهم مبتطلبات ال�سوق‬ ‫ودافعية النجاح كان دافع ًا لهم ليخطوا �أ�سمائهم يف‬ ‫عامل رجال الأعمال والتجارة‪.‬‬ ‫�أهم ما يجب �أن ي�ضعه ال�شاب �أمام عينيه هو �إ�ستكمال‬ ‫الدرا�سة اجلامعية واحل�صول على �شهادة ومعرفة‬ ‫�أكادميية ت�ؤهله لأن يكون له ب�صمة فاعلة �سواء كان‬ ‫املوظف �أو �صاحب العمل‪ ،‬خ�صو�ص ًا و�أن ال�سوق املحلية‬ ‫والإقليمية متثل قاعدة عملية متكن ال�شاب من �أن‬ ‫يوا�صل بنائه املعريف ليتمكن من تطوير نف�سه‪.‬‬ ‫وباحلديث عن املردود املادي‪ ،‬ف�إن الكثري من موظفي‬ ‫القطاع اخلا�ص و�أ�صحاب التجارة اخلا�صة يتقا�ضون‬ ‫�أجر ًا م�ضاعف ًا عن �أقرانهم يف القطاع العام‪ ،‬ويرتبط‬ ‫ذلك باملهارة واملعرفة وتطوير الذات‪.‬‬


‫متكني‬ ‫جني‬ ‫متك‬ ‫برام‬

‫ب‬

‫رام‬ ‫ج متك‬

‫ني‬

‫‪35‬‬

‫‪34‬‬

‫برنامج إدارة املواهب ‪..‬‬

‫�أن يكون املتقدم م�سج ًال بالقطاع‬ ‫اخلا�ص و�أن يجتاز املقابلة ال�شخ�صية‬ ‫ويقدم عدد ًا من الوثائق املطلوبة‪.‬‬

‫لقيادات بحرينية‬

‫ويتم العمل على تدريب ه�ؤالء يف‬ ‫عدد من اجلوانب ك�إدارة امل�شاريع‪،‬‬ ‫والتخطيط الإ�سرتاتيجي والقيادة‬ ‫والإدارة والت�سويق‪ ،‬و�إدارة املوارد‬ ‫الب�شرية‪� ،‬إ�ضافة �إىل �إدارة الأداء‬ ‫والتدريب والتطوير والتوظيف‬ ‫والرواتب والفوائد‪ ،‬والتدريب على‬ ‫تطبيق بنود قانون العمل البحريني‬ ‫اجلديد‪ ،‬ونظم اجلودة لإدارة املوارد‬ ‫الب�شرية املعتمدة واملطبقة دولياً‪.‬‬

‫�ضمن حزمة الربامج املقدمة للأفراد تطرح "متكني" برنامج‬ ‫�إدارة املواهب يف القيادة واملوارد الب�شرية والذي يهدف لتدريب‬ ‫وتعزيز قدرات �أ�صحاب امل�ؤ�س�سات وال�شركات يف هذا املجال‪ ،‬من‬ ‫خالل دورات وور�ش عمل تُقدم باللغتني العربية والإجنليزية‪.‬‬ ‫وتتكفل "متكني" بكافة م�صاريف‬ ‫برنامج �إدارة املواهب يف القيادة‬ ‫واملوارد الب�شرية �سواء للتدريب �أو‬ ‫ور�ش العمل‪� ،‬إذ �أنها تهدف من خالله‬ ‫لزيادة ن�سبة البحرنة يف هذا املجال‬

‫الذي ي�سيطر عليه الأجانب جلعل‬ ‫البحريني اخليار الأف�ضل للتوظيف‪،‬‬ ‫ورفع �أجور البحرينيني العاملني يف‬ ‫القطاع اخلا�ص‪.‬‬

‫الربنامج الذي ي�ستهدف املدراء‬ ‫و�أ�صحاب الأعمال العاملني‬ ‫وامل�س�ؤولني فيما يخ�ص جانب‬ ‫القيادة‪ ،‬وامل�شرفني املهنيني ومدراء‬ ‫�أق�سام املوارد الب�شرية ي�شرتط‬

‫تمُ نح الدورات التدريبية يف القيادة‬ ‫واملوارد الب�شرية وور�ش العمل من‬ ‫خالل عدد من املراكز املتواجدة‬ ‫داخل مملكة البحرين والتي ي�ستورد‬ ‫بع�ضها الربامج التي �ستقدم‬ ‫للم�ستفيدين من معاهد �أجنبية‪ ،‬مثل‬

‫يهدف الربنامج إىل جعل البحريني اخليار‬ ‫األفضل للتوظيف‪ ،‬ورفع أجور البحرينيني العاملني‬ ‫يف القطاع اخلاص‪.‬‬ ‫مركز البحرين العاملي لتطوير �إدارة‬ ‫التجزئة من ويل�سون لريننج‪ ،‬ومعهد‬ ‫البحرين للدرا�سات امل�صرفية مع‬ ‫"�إي �إل �إم" ور�ش عمل يف القيادة‪.‬‬ ‫�أما فيما يخ�ص ور�ش العمل يف‬ ‫املوارد الب�شرية فيقدمها كل من‬ ‫مركز البحرين العاملي لتطوير �إدارة‬ ‫التجزئة من معهد �سنغافورة للموارد‬ ‫الب�شرية باللغة العربية‪ ،‬و�شركة‬ ‫ثريد ويف الدولية‪ ،‬مع ديكن برامي‪،‬‬ ‫�أ�سرتاليا‪.‬‬ ‫وبالن�سبة للمعاهد يقدم كل من‬ ‫معهدي املعلم من معهد البتيل‬ ‫للتدريب‪ ،‬ومعهد جولدن تر�ست من‬

‫معهد تعليم �إدارة املوارد الب�شرية‬ ‫بالواليات املتحدة الأمريكية ور�ش‬ ‫عمل باللغة العربية‪ ،‬وهناك ور�ش‬ ‫باللغة الإجنليزية تُقدم يف كل من‬ ‫اجلمعية الأمريكية للإ�ست�شارات‬ ‫الإدارية‪ ،‬فيما يقدم معهد البحرين‬ ‫للدرا�سات امل�صرفية "�سي �إم �آي"‬ ‫لل�شهادات املهنية يف القيادة‪ ،‬و"�سي‬ ‫�آي بي دي" لل�شهادات املهنية يف‬ ‫املوارد الب�شرية‪.‬‬

‫للمزيد من‬ ‫املعلومات‬


‫اسة‬

‫در‬

‫اهي‬

‫درا‬

‫املق‬

‫سة‬ ‫املق‬ ‫ا��� ‫ه‬ ‫ي‬

‫‪37‬‬

‫‪36‬‬

‫"املقاهي” ‪...‬‬

‫وجهات غري روتينية للدراسة!‬ ‫تعد الدرا�سة يف املقاهي ظاهرة جديدة �إنت�شرت ب�شكل وا�سع م�ؤخراً بني طلبة املدار�س واجلامعات‪،‬‬ ‫خا�صة خالل فرتة الإمتحانات‪� ،‬إذ �أنهم يجدونها مكاناً منا�سباً لإ�ستذكار الدرو�س ولقاء الزمالء‪.‬‬ ‫وباتت املقاهي بدورها تتناف�س لتقدمي كل �سبل الراحة للطلبة كالإنرتنت املجاين �إىل جانب القهوة‬ ‫وامل�شروبات الباردة وال�ساخنة التي تنع�ش الطلبة وتعينهم على الدرا�سة‪.‬‬

‫خولة يوسف‪..‬‬ ‫موقع حمفز‬

‫عبداهلل يوسف ‪..‬‬ ‫صفاء ذهني‬

‫دعاء إبراهيم ‪..‬‬ ‫تبادل املعلومات‬

‫من �أجل �إ�ستكمال امل�شاريع‬ ‫اجلماعية والبحوث �ضمن‬ ‫جمموعات‪ ،‬ترى خولة يو�سف �إن‬ ‫�أف�ضل مكان لذلك هي املقاهي‬ ‫املفتوحة‪ ،‬خا�صة يف �أيام الإجازة‬ ‫الأ�سبوعية‪� ،‬إذ �أنها ترى �أن لكل‬ ‫منزل ظروفه اخلا�صة‪ ،‬واللقاء‬ ‫باملقهى و�سط اجلموع الطالبية‬ ‫يحفز على الإجناز‪ ،‬كما �أن خدمة‬ ‫توافر الإنرتنت ت�سهل العمل‪.‬‬

‫حني يت�سلل امللل لذهن الطالب يعجز‬ ‫عن موا�صلة الدرا�سة‪ ،‬لذلك يق�صد‬ ‫عبداهلل يو�سف املقاهي للدرا�سة‪،‬‬ ‫فهو يرى �أن تغيري املكان ينعك�س‬ ‫على نف�سية الطالب وبالتايل ي�شعر‬ ‫بال�صفاء الذهني ويتمكن من �إ�ستيعاب‬ ‫الدرو�س ب�شكل �أف�ضل‪ .‬هناك العديد‬ ‫من الأمور التي قد ت�شغل عبداهلل يف‬ ‫املنزل‪ ،‬وبالتايل فاملقهى هو اخليار‬ ‫الأف�ضل له خا�صة يف الفرتة امل�سائية‪.‬‬

‫احلديث مع الأهل وم�شاهدة التلفاز‬ ‫ي�شغالن دعاء �إبراهيم حني تدر�س‬ ‫باملنزل‪ ،‬لذا فهي ترتدد على املقاهي‬ ‫الهادئة ب�شكل م�ستمر من �أجل‬ ‫مراجعة درو�سها‪� ،‬إذ �أنها تتفق مع‬ ‫�إبنة عمها التي تدر�س معها باجلامعة‬ ‫وبالتخ�ص�ص نف�سه‪ ،‬ليتبادالن‬ ‫املعلومات وي�سرتجعان ما ذكره الأ�ستاذ‬ ‫باملحا�ضرة‪ ،‬كما �أن مراقبة الطلبة وهم‬ ‫يدر�سون حتفز وت�شجع على الدرا�سة‪.‬‬


‫اسة‬

‫در‬

‫اهي‬

‫درا‬

‫املق‬

‫سة‬ ‫املق‬ ‫ا‬ ‫ه‬ ‫ي‬

‫‪39‬‬

‫‪38‬‬ ‫عباس‪ :‬أحيانًا تكتظ املقاهي وترتفع األصوات‬ ‫لكنني أجد يف ذلك كسرًا للجمود والروتني‪،‬‬ ‫وأعاود الدراسة بهدوء‪..‬‬

‫أحمد حممد ‪..‬‬ ‫كسر الروتني‬ ‫�أحمد حممد يقول �أنه يدر�س عادة‬ ‫باملنزل‪ ،‬لكنه يرتدد من منطلق‬ ‫التغيري على املقاهي لك�سر الروتني‬ ‫من جهة‪ ،‬ولأنها باتت وجهة درا�سة‬ ‫مف�ضلة للعديد من الطلبة‪ ،‬بالتايل‬ ‫ف�إن اجلو الهادئ و�إن�شغال الآخرين‬ ‫يتيح له جما ًال جيد ًا للرتكيز‪ ،‬كما‬ ‫�أن املقاهي تعد فر�صة للقاء الطلبة‬ ‫والإ�ستفادة منهم‪ ،‬ولإ�ضفاء طابع‬ ‫جميل على الدرا�سة‪.‬‬

‫صفاء علي ‪..‬‬ ‫إجناز أسرع‬ ‫الدرا�سة �إما باجلامعة �أو املقاهي‪،‬‬ ‫هذا ما تف�ضله �صفاء علي‪ ،‬فجو املنزل‬ ‫ال ي�ساعدها على الدرا�سة والرتكيز‪،‬‬ ‫بل للمراجعة فقط والعودة ال�سريعة‬ ‫لقراءة املعلومات‪ .‬وت�ؤكد �أنها تلتقي‬ ‫مع زميلتها ب�إ�ستمرار يف املقاهي من‬ ‫�أجل الدرا�سة‪ ،‬حيث تدر�س كل واحدة‬ ‫منهما بهدوء ثم ي�ستح�ضران بع�ض‬ ‫املعلومات املهمة مع ًا ليفهما املحتوى‬

‫الدرا�سي ب�شكل جيد‪ .‬وتعتقد �صفاء‬ ‫�أنه بتواجدها يف املقهى تركز على‬ ‫هدف واحد وهو الدرا�سة‪ ،‬يف حني‬ ‫تكون م�شتتة يف املنزل‪ ،‬وبالتايل فهي‬ ‫تنجز ب�شكل �أف�ضل و�أ�سرع يف فرتة‬ ‫زمنية �أق�صر‪.‬‬

‫عباس أحمد ‪..‬‬ ‫فائدة وتسلية‬ ‫جتمع الدرا�سة باملقاهي بني الفائدة‬ ‫والت�سلية‪ ،‬لذا يرتدد عبا�س �أحمد‬ ‫عليها بني احلني والآخر‪� ،‬أحيان ًا تكتظ‬ ‫املقاهي وترتفع الأ�صوات لكنه يجد يف‬ ‫ذلك ك�سر ًا للجمود والروتني‪ ،‬ويعاود‬ ‫الدرا�سة بهدوء‪ .‬ويختار �أحمد مرافقة‬ ‫زميل له �أو الدرا�سة مبفرده بح�سب‬ ‫طبيعة املقرر الذي يعتزم مراجعته‪،‬‬ ‫ويو�ضح "هناك مقررات حتتاج لقراءة‬ ‫معمقة وتركيز فردي‪ ،‬و�أخرى تتطلب‬ ‫ع�صف ذهني جماعي وم�شاركة من‬ ‫قبل الزمالء"‪.‬‬

‫فاطمة جناحي ‪..‬‬ ‫زاوية هادئة‬ ‫ترتدد فاطمة جناحي بني فرتة‬

‫و�أخرى على املقاهي بهدف‬ ‫الدرا�سة‪� ،‬أحيان ًا جتتمع بزميالتها‬ ‫يف حال كان املقرر الذي �ستدر�سه‬ ‫يحتاج لتبادل معلومات‪� ،‬أما �إذا‬ ‫كانت املادة تتطلب الرتكيز تختار‬ ‫فاطمة زاوية هادئة باملقهى وترتك‬ ‫كل ما حولها‪ ،‬تق�ضي عدة �ساعات‬ ‫يف الدرا�سة وتن�صرف بعد �أن تنهي‬ ‫اجلزء الذي حددت م�سبق ًا الإنتهاء‬ ‫منه و�إجنازه‪.‬‬

‫حممد مهدي ‪..‬‬ ‫متعة خاصة‬ ‫حممد مهدي يجد متعة خا�صة يف‬ ‫الدرا�سة باملقاهي‪� ،‬إذ �أن احلالة‬ ‫النف�سية للطالب واجلو الدرا�سي‬ ‫مهم جد ًا يف الرتكيز‪ ،‬وتواجده‬ ‫باملقهى ي�ساعده على ذلك‪ .‬ين�سق‬ ‫حممد مع زمالئه للتواجد مبقهى‬ ‫قريب منهم جميع ًا يق�ضون بع�ض‬ ‫الوقت يف جتاذب �أطراف احلديث‪،‬‬ ‫وي�سرتجعون بع�ض املواقف التي‬ ‫حدثت باجلامعة ثم يدر�سون‬ ‫معاً‪� ،‬إذ يتيح هذا اجلو لهم العمل‬ ‫�ضمن جمموعات ب�أريحية بخالف‬ ‫الدرا�سة باملنزل‪.‬‬

‫فيصل الرشدان ‪..‬‬ ‫حركة دؤوبة‬

‫أبعاد إجتماعية ‪..‬‬ ‫إقتصادية ‪ ..‬نفسية‬

‫جو املقهى والقهوة والإنرتنت جميعها‬ ‫عوامل ت�ساعد على الدرا�سة بالن�سبة‬ ‫لفي�صل الر�شدان‪ ،‬ومتثل فر�صة للقاء‬ ‫الأ�صدقاء والزمالء عالوة على �أن‬ ‫عالقة وثيقة تن�ش�أ بني الطلبة الذين‬ ‫يرتددون على املقهى بهدف الدرا�سة‪،‬‬ ‫كما �أن احلركة الد�ؤوبة باملقهى‬ ‫للزبائن �سواء لأولئك الذين يجل�سون‬ ‫�ضمن جماعات ويتجاذبون �أطراف‬ ‫احلديث �أو ملن ي�شرتون �أكواب القهوة‬ ‫الورقية وين�صرفون تبث احلياة يف‬ ‫نف�سه‪ ،‬يف املقابل ف�إن املكوث باملنزل‬ ‫لفرتة طويلة ي�شعره بالتعب والرغبة يف‬ ‫النوم‪ ،‬كما يقول‪.‬‬

‫الباحث الإجتماعي عبداهلل خليل‬ ‫ي�ؤكد �أن ظاهرة الدرا�سة يف‬ ‫املقاهي تزايدت ب�شكل ملحوظ‬ ‫بهدف الإبتعاد عن اجلو التقليدي‬ ‫للدرا�سة يف الغرف املغلقة باملنزل‪،‬‬ ‫�إذ �أنها توفر جو ًا درا�سي ًا متكامالً‪،‬‬ ‫ومتثل منط ًا درا�سي ًا جديداً‪ ،‬مبا‬ ‫توفره من فر�ص للإلتقاء بالزمالء‪،‬‬ ‫ولهذه الظاهرة عدة �أبعاد‪ ،‬فعلى‬ ‫ال�صعيد الإجتماعي يرتتب عليها‬ ‫�إنتقال الأفراد من الدرا�سة‬ ‫يف املنازل ب�شكل تقليدي �إىل‬ ‫الدرا�سة يف الأماكن العامة ب�شكلها‬ ‫امل�ستحدث‪ ،‬وذلك من خالل �إجتماع‬

‫الأفراد يف مكان معني لهدف‬ ‫معني‪ ،‬وتقوية �أوا�صر العالقات‬ ‫الإجتماعية‪ ،‬فالإن�سان دائم ًا بحاجة‬ ‫�إىل تغيري �أمناط حياته الروتينية‬ ‫وتقوية وجتديد عالقاته‪.‬‬ ‫�أما فيما يخ�ص البعد الإقت�صادي‬ ‫فيتجلى يف الإنفاق املادي‪� ،‬إذ �أن‬ ‫املقاهي تلزم الزبائن ب�شراء �سلعة‬ ‫معينة للتمكن من اجللو�س‪ ،‬وغالب ًا‬ ‫يجب �أن تتجاوز الفاتورة مبلغ ًا‬ ‫حمدد ًا لإ�ستخدام الإنرتنت‪ ،‬ويقا�س‬ ‫ت�أثري البعد النف�سي للطلبة بح�سب‬ ‫نتائجهم‪ ،‬لكن ما جتدر الإ�شارة‬ ‫�إليه �أن تواجد جمموعات طالبية‬ ‫حتت �سقف واحد لهدف معني‬ ‫يحفز على الدرا�سة‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪41‬‬

‫‪40‬‬

‫إضاءات على القطاع الصحي‬

‫‪300‬‬

‫تنفق مملكة البحرين على القطاع ال�صحي‬ ‫يوجد ع�شر �شركات ت�أمني‬ ‫حملية و�أجنبية تعمل يف‬ ‫القطاع ال�صحي و�أكرث من‬

‫مليون دينار سنويًا‬ ‫مبا يعادل ‪ %3,5‬من الدخل القومي ال�سنوي‪،‬‬ ‫و‪� 7‬إىل ‪ %9‬من م�صروفات القطاع احلكومي‬

‫�شهدت ميزانية وزارة ال�صحة‬ ‫البحرينية منو ًا م�ضطرد ًا بلغ‬

‫‪90٪‬‬

‫‪250‬‬

‫عيادة خاصة‬

‫خالل ال�سنوات ال�ست املا�ضية‬

‫و‪� 100‬صيدلية‪� ،‬إىل جانب املراكز‬ ‫ال�صحية التي تقدم اخلدمات امل�ساندة‬ ‫القطاع ال�صحي اخلا�ص يقدم خدماته عن طريق‬

‫‪14‬‬

‫مستشفى خاص‬

‫‪500‬‬

‫ميلكها �أو يديرها �إما �أفراد �أو �شركات‪ ،‬وهي‬ ‫توفر حوايل‬

‫ســرير طبي‬

‫‪941‬‬

‫تقدم وزارة ال�صحة اخلدمات ال�صحية‬ ‫الثانوية والت�أهيلية عن طريق جممع‬ ‫السلمانية الطبي الذي يوفر‬

‫سـريرًا طـبيًا‬

‫‪312‬‬

‫ا‬ ‫ل‬ ‫ص‬

‫الذي يوفر‬

‫ع‬

‫ح‬ ‫ي‬

‫سريرًا طبيًا‬

‫ا‬ ‫ل‬ ‫ق‬ ‫طا‬

‫ومستشفى امللك حمد اجلامعي‬

‫اململكة العربية ال�سعودية �ساهمت بدعم القطاع‬ ‫ال�صحي العام يف البحرين‪ ،‬حيث �أطلقت يف‬ ‫العام ‪ 2011‬م�شروع مدينة امللك عبداهلل الطبية‬ ‫التابعة جلامعة اخلليج العربي بر�أ�س مال قدره‬

‫‪100‬‬

‫مليون دينار‬ ‫سنــــــــــــويًا‬

‫ومن املتوقع �أن تنتهي مرحلة ت�شييد‬ ‫املدينة يف العام‬

‫‪2014‬‬

‫�إىل جانب امل�ست�شفيات الفرعية‬ ‫واملراكز املتخ�ص�صة التي توفر‬

‫‪634‬‬ ‫سريرًا طبيًا‬

‫* جميع الأرقام الواردة �أعاله م�ستقاة من �إح�صاءات ر�سمية حديثة للجهات املعنية ن�شرت يف ال�صحافة املحلية‬

‫متول وت�شغل‬ ‫وزارة ال�صحة‬

‫‪24‬‬

‫مركزًا صحيًا‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪43‬‬

‫‪42‬‬

‫القطاع الصحي‪:‬‬

‫خدمات شاملة ‪ ..‬ومبادرات للتطوير‬ ‫تت�صل �إ�سرتاتيجية الرعاية ال�صحية ململكة البحرين مبا�شرة‬ ‫بالر�ؤية الإقت�صادية ‪ ،2030‬حيث �أن تطوير القطاع ال�صحي‬ ‫يعد �أولوية بالن�سبة للحكومة‪ .‬وتنفق اململكة حوايل ‪300‬‬ ‫مليون دينار �سنوياً على القطاع �أي ما ن�سبته ‪ % 3,5‬من الدخل‬ ‫القومي ال�سنوي‪ ،‬وتعترب وزارة ال�صحة �أكرب ممول ومزود‬ ‫للخدمات ال�صحية‪.‬‬ ‫لقد تبنت حكومة البحرين واملتمثلة‬ ‫بوزارة ال�صحة �سيا�سة توفري الرعاية‬ ‫ال�صحية ال�شاملة جلميع املواطنني‬ ‫واملقيمني‪ ،‬وذلك عرب براجمها‬ ‫الوقائية والعالجية من خالل �شبكة‬ ‫اخلدمات ال�صحية التي ت�ضم الرعاية‬ ‫ال�صحية الأولية‪ ،‬الرعاية ال�صحية‬ ‫الثانوية‪ ،‬والرعاية ال�سريرية‪.‬‬ ‫وتت�ضمن �أجندة البحرين ال�صحية‬

‫�ست مبادرات رئي�سية ذات عالقة‬ ‫بالإ�سرتاتيجية الوطنية الإقت�صادية‬ ‫‪ ،2014 – 2011‬وهي تعزيز ال�صحة‬ ‫الوقائية والوعي ال�صحي لدى‬ ‫املواطنني‪ ،‬حتقيق التكامل بني اخلدمات‬ ‫ال�صحية �ضمن النظام ال�صحي‪ ،‬و�ضع‬ ‫معايري اجلودة‪� ،‬ضمان ح�صول اجلميع‬ ‫على اخلدمات ال�صحية‪ ،‬تعزيز دور‬ ‫وزارة ال�صحة يف �صنع القرار‪ ،‬وحتقيق‬ ‫الإ�ستدامة للخدمات ال�صحية‪.‬‬

‫وتهدف وزارة ال�صحة من خالل تلك‬ ‫الأجندة واخلطط الإ�سرتاتيجية �إىل‬ ‫موا�صلة تقدمي وتطوير اخلدمات��� ‫ال�صحية‪ ،‬وحت�سني م�ستوى التن�سيق‬ ‫الداخلي يف قطاع الرعاية ال�صحية‬ ‫باململكة لتوفري خدمات �أكرث كفاءة‪،‬‬ ‫وت�شجيع القطاع اخلا�ص على تعزيز‬ ‫م�ساهمته يف دعم القطاع ال�صحي‪،‬‬ ‫وتعزيز الكوادر والكفاءات املهنية‬ ‫لتلبية الإحتياجات امل�ستقبلية‪ ،‬و�ضمان‬ ‫�إ�ستدامة خدمات الرعاية ال�صحية‬ ‫عرب و�ضع �أف�ضل ال�سيا�سات و�إيجاد‬ ‫بدائل فعالة لإ�ستدامة التمويل الالزم‬ ‫للمحافظة على جودة اخلدمات‬ ‫ال�صحية وتطويرها‪.‬‬ ‫�إن نظام الرعاية ال�صحية يف اململكة‬

‫هو مزيج من اخلدمات ال�صحية‬ ‫العامة واخلا�صة‪ ،‬فالقطاع ال�صحي‬ ‫العام يتكون من اخلدمات املقدمة من‬ ‫وزارة ال�صحة‪ ،‬حيث تعد �أكرب ممول‬ ‫ومزود للخدمات ال�صحية‪ ،‬تليها‬ ‫اخلدمات الطبية امللكية واخلدمات‬ ‫الطبية بوزارة الدفاع‪ ،‬وم�ست�شفى‬ ‫امللك حمد اجلامعي‪.‬‬ ‫ويقوم القطاع العام بتمويل وتزويد‬ ‫خدماته ال�صحية يف العيادات‬ ‫وامل�ست�شفيات التابعة له‪ .‬واخلدمات‬ ‫ال�صحية مبا فيها الأدوية تقدم جمان ًا‬ ‫للمواطنني واملقيمني من مواطني دول‬ ‫جمل�س التعاون اخلليجي يف جميع‬ ‫مرافق وزارة ال�صحة‪ ،‬وتقدم ب�أ�سعار‬ ‫خمف�ضة لغري البحرينيني فيها‪.‬‬

‫من جانبها‪ ،‬متول وت�شغل وزارة‬ ‫ال�صحة ‪ 24‬مركز ًا �صحي ًا تقدم‬ ‫خدمات الرعاية ال�صحية الأولية‬ ‫للمواطنني جمان ًا ولغريهم ب�أ�سعار‬ ‫رمزية‪ ،‬بينما اخلدمات ال�صحية‬ ‫الثانوية والت�أهيلية تتم عرب جممع‬ ‫ال�سلمانية الطبي وم�ست�شفى اخلدمات‬ ‫الطبية امللكية وم�ست�شفى امللك حمد‬ ‫اجلامعي وعدد من امل�ست�شفيات‬ ‫الفرعية واملراكز املتخ�ص�صة‬ ‫بخدمات طبية معينة مثل الطب‬ ‫النف�سي والوالدة والت�أهيل والعناية‬ ‫باخلدج ورعاية امل�سنني‪.‬‬ ‫واجلدير بالذكر �أن عاهل البالد‬ ‫ح�ضرة �صاحب اجلاللة امللك حمد‬ ‫بن عي�سى �آل خليفة �أ�صدر يف يناير‬

‫‪ 2013‬مر�سوم ًا ملك ّي ًا ب�إن�شاء املجل�س‬ ‫الأعلى لل�صحة‪ ،‬يلحق مبجل�س‬ ‫الوزراء‪ ،‬وير�أ�سه وزير الدولة ل�ش�ؤون‬ ‫الدفاع الفريق طبيب ال�شيخ حممد‬ ‫بن عبداهلل �آل خليفة‪� ،‬إىل جانب ‪12‬‬ ‫ع�ضو ًا من بينهم وزير ال�صحة �صادق‬ ‫ال�شهابي الذي عُ ني نائب ًا للرئي�س‪.‬‬ ‫ومبوجب املر�سوم يتوىل املجل�س‬ ‫و�ضع الإ�سرتاتيجية الوطنية لل�صحة‬ ‫ومتابعة تنفيذها‪ ،‬وو�ضع �سيا�سة متويل‬ ‫اخلدمات ال�صحية من خالل تطبيق‬ ‫نظام �شامل للت�أمني ال�صحي‪ ،‬وتطوير‬ ‫معايري جودة اخلدمات ال�صحية‪.‬‬ ‫للمزيد من املعلومات‬

‫‪www.moh.gov.bh‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫قال الفيل�سوف اليوناين املعروف بـ "�أبوالطب" �أبقراط لبع�ض‬ ‫تالميذه‪" :‬يجب �إختيار الطبيب ح�سن الهيئة‪ ,‬كامل اخللقة‪,‬‬ ‫�صحيح البنية‪ ,‬نظيف الثياب‪ ,‬طيب الرائحة‪ ,‬ي�سر من نظر �إليه‪،‬‬ ‫وتقبل النف�س الدواء من يديه‪ ,‬يتقن العلوم‪ ,‬متين ًا يف دينه‪,‬‬ ‫متم�سك ًا ب�شريعته‪ ,‬دائر ًا معها حيث دارت‪ ,‬واقف ًا عند حدود اهلل‪,‬‬ ‫خايل النف�س من الهوى‪ ،‬ال يقبل الر�شوة‪ ,‬وال يفعل حيث �شاء"‪.‬‬

‫‪44‬‬

‫الطب ‪ ..‬شرف وأخالق‬ ‫تعد مهنة الطب من �أ�شرف و�أنبل املهن على الإطالق‪،‬‬ ‫ولذا على من يح�صل على �شرف الإنتماء �إليها �أن‬ ‫يلتزم بالأخالقيات وال�صفات التالية‪:‬‬ ‫||العلم‪ :‬على الطبيب مواكبة كل حديث وم�ستجد يف‬ ‫جماله عموم ًا ويف تخ�ص�صه حتديد ًا‬ ‫||الأمانة‪ :‬وهي �صفة مالزمة لأدب الطبيب‪ ،‬وقد تعد‬ ‫�أهم ما يف �شخ�صيته‪ ،‬لأن معاملته للمري�ض هي �أمانة‬

‫الطب مهنة إنسانية‬

‫||الأخالق الفا�ضلة‪ :‬املعاملة احل�سنة والإبت�سامة‬ ‫املالزمة لوجه الطبيب حتى يف �أ�سو�أ الظروف‪،‬‬ ‫وخا�صة مع من يحتاجون لرعاية وعناية خا�صة‬

‫الدكتورة سمية اجلودر‬

‫||التوا�ضع‪ :‬كلما �إرتقى الطبيب بعلمه وم�س�ؤولياته‬ ‫لزمه �أن يتوا�ضع مع الآخرين كال�شجرة املثمرة كلما‬ ‫زاد حملها �إنحنت �إىل الأر�ض‬ ‫تقت�ضي مهنة الطب �أن يكون الراغب ولأن العلم ال يقف عند حد‪ ،‬ولأنه‬ ‫يف تطور دائم وم�ستمر ال بد من �أن‬ ‫بالإلتحاق بها على قدر كبري من‬ ‫يحر�ص الأطباء على التزود بكل جديد‬ ‫الإن�سانية والأخالق وحب م�ساعدة‬ ‫و�إكت�ساب العلوم التي ترثي خربتهم‪،‬‬ ‫الآخرين‪ ،‬لأنها تتطلب الكثري من‬ ‫والعمل على �إجراء البحوث العلمية‬ ‫الت�ضحية بالوقت وال�صحة واجلهد‪.‬‬ ‫الطبية‪ ،‬مبا يتنا�سب مع التقدم الذي‬ ‫وال تقت�صر درا�سة الطب على‬ ‫ي�شهده العامل يف �شتى املجاالت من‬ ‫ال�سنوات اجلامعية التي يتخرج بعدها �أجل تطوير املهنة‪ ،‬كما يجب متابعة‬ ‫الطالب‪ ،‬لأنها مبثابة �شهادة �إبتدائية �سيا�سات وبروتوكوالت العالج و�أ�ساليب‬ ‫يف املجال‪ ،‬وعلى طلبة الطب �إختيار الوقاية من الأمرا�ض والتوعية‬ ‫التخ�ص�صات التي تتنا�سب مع ميولهم والت�أهيل‪ ،‬لأن مهنة الطب ال تقت�صر‬ ‫و�إهتماماتهم وقدراتهم من �أجل‬ ‫على العالج‪.‬‬ ‫�إ�ستكمال درا�ستهم والتخ�ص�ص ب�شكل‬ ‫هناك الكثري من ال�ضغوطات‬ ‫دقيق مبا يرثي معرفتهم‪.‬‬

‫وال�صعوبات التي يتعر�ض لها الطبيب‪،‬‬ ‫لكن يجب �أن يكون طموحه دافع ًا‬ ‫للم�ضي نحو الأمام وجتاوز كل ما قد‬ ‫يعرت�ض طريقه العلمي والعملي يف هذا‬ ‫امل�شوار ال�شاق والطويل للو�صول لدرجة‬ ‫طب عالية ومرموقة‪.‬‬ ‫وبقدر �أهمية �إ�ست�شعار �آالم املر�ضى‪،‬‬ ‫على الطبيب �أن يوازن ما بني م�شاعره‬ ‫وواجباته‪ ،‬فالتعاطف يجب �أال يعيقه‬ ‫عن �أداء واجباته وك�سر كل احلواجز‬ ‫بينه وبني املري�ض‪ ،‬لأن الطبيب يعجز‬ ‫عن عالج مري�ضه �إذا عا�ش احلالة‪.‬‬

‫||ال�صدق‪� :‬صفة رئي�سية ل�شخ�صية الطبيب وهي‬ ‫مالزمة له وبها ي�ؤدي واجبه ويتعامل مع مر�ضاه‬ ‫ويُعرف بها بني زمالئه يف العمل‬ ‫||الكتمان‪ :‬الطبيب الأمني ال يك�شف �سر مري�ضه وال‬ ‫يتكلم عنه بني النا�س‬ ‫||الإخال�ص‪ :‬الطبيب امل�سلم من جرد نيته هلل‬ ‫تعاىل‪ ،‬فال يقدم على �أمر �إال بعد الت�أكد من �إخال�ص‬ ‫النية هلل فيه‬ ‫||التوكل على اهلل‪ :‬وهو توكل ال يتعار�ض مع الأخذ‬ ‫بالأ�سباب‪ ،‬بل هو مكمل لها‪ ،‬لأن امل�شايف هو اهلل تعاىل‬ ‫و�إن كان ر�سوله الكرمي �أمرنا بالتداوي والتطبب‬

‫‪45‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫‪46‬‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫د‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫ل‬ ‫ك‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫د‬ ‫راسي‬ ‫ل‬ ‫ت‬ ‫خ‬ ‫ص‬ ‫ص‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ط‬ ‫ب‬

‫كلية العلوم الصحية‬

‫جامعة السلطان قابوس‬

‫مملكة البحرين‬

‫‪www.chs.edu.bhv‬‬

‫كلية العلوم ال�صحية هي كلية حكومية تخ�ص القطاع‬ ‫ال�صحي‪� ،‬إنتقلت تبعيتها م�ؤخر ًا من وزارة ال�صحة جلامعة‬ ‫البحرين‪ ،‬وقد ت�أ�س�ست يف العام ‪ ،1976‬حيث يعود �أ�صلها �إىل‬

‫سلطنة عمان‬

‫‪www.squ.edu.om‬‬

‫بداية ال�سبعينات مع ظهور م�ؤ�س�سات التعليم العايل‪ .‬وتطرح‬ ‫الكلية عدة برامج وتخ�ص�صات‪ ،‬مثل‪� :‬صحة الفم والأ�سنان‪،‬‬ ‫التمري�ض‪ ،‬ال�صيدلة‪ ،‬تقنية املخترب‪ ،‬ال�صحة العامة‪ ،‬والأ�شعة‪.‬‬

‫جامعة البحرين الطبية‬

‫تعترب كلية الطب والعلوم ال�صحية من الكليات اخلم�س التي‬ ‫بد�أت مع �إفتتاح اجلامعة يف العام ‪ 1986‬وتخرجت الدفعة‬ ‫الأوىل من طالب الكلية عام ‪ ،1991‬و�شهدت الكلية تطورات‬ ‫عديدة حيث �أ�ضيفت تخ�ص�صات جديدة مثل العلوم ال�صحية‬

‫والتمري�ض‪ ،‬مما �أدى �إىل تغيري م�سمى الكلية من كلية الطب‬ ‫لت�صبح �أكرث �شمولية حتت م�سماها احلايل كلية الطب‬ ‫والعلوم ال�صحية‪ ،‬والتي ت�ضم نحو ‪ 19‬ق�سماً‪.‬‬

‫اجلامعة األردنية‬

‫مملكة البحرين‬

‫‪www.rcsi-mub.com‬‬

‫ت�أ�س�ست اجلامعة يف �أكتوبر عام ‪ 2004‬مبوجب ترخي�ص من‬ ‫حكومة مملكة البحرين‪ ،‬وهي تدار �أكادميي ًا و�إداري ًا من قبل‬ ‫�إداريني متخ�ص�صني من �إيرلندا والبحرين‪ .‬وهي تتبع الكلية‬

‫‪47‬‬

‫اململكة األردنية الهاشمية‬

‫‪www.ju.edu.jo/home.aspx‬‬

‫امللكية للجراحني يف �إيرلندا ودورها توفري الرعايه ال�صحية‬ ‫والتعليم والتدريب على �أ�س�س املعايري العاملية يف البحرين‪.‬‬

‫جامعة اخلليج العربي‬ ‫مملكة البحرين‬

‫‪www.agu.edu.bh‬‬

‫�سنوي ًا من البلدان الأع�ضاء يف جمل�س التعاون اخلليجي‪.‬‬ ‫�أن�شئت جامعة اخلليج العربي وكلية الطب والعلوم الطبية‬ ‫واملهمة الرئي�سية للكلية هي تخريج كوادر طبية قادرة على‬ ‫مبوجب مر�سوم �صادر من املجل�س العام لوزراء الرتبية‬ ‫والتعليم يف دول جمل�س التعاون اخلليجي يف �إجتماعهم بدولة الإ�ستجابة بفعالية للإحتياجات ال�صحية للأفراد والأ�سر‬ ‫واملجتمعات املحلية مبنطقة اخلليج العربي‪.‬‬ ‫الكويت يف العام ‪ .1980‬وتقبل كلية الطب نحو ‪ 150‬طالب‬

‫يتجاوز ‪ 200‬من �أع�ضاء هيئة التدري�س‪ ،‬وت�سعى الكلية لتطوير‬ ‫ت�أ�س�ست اجلامعة يف العام ‪ ،1962‬فيما مت �إن�شاء كلية الطب‬ ‫الكفاءات فيها و�إ�ستقطاب كفاءات جديدة وتو�سيع �إمكانياتها‬ ‫فيها عام ‪ 1971‬وتعد �أول كلية طب يف الأردن لت�صبح الحق ًا‬ ‫واحدة من الكليات الطبية الرائدة يف املنطقة ولتحقق �سمعة وتنويع م�صادرها التعليمية‪ .‬والكليات ال�صحية فيها ت�شمل‬ ‫عاملية وا�سعة النطاق‪ .‬يدرّ�س يف كلية الطب بجميع �أق�سامها ما الطب‪ ،‬التمري�ض‪ ،‬ال�صيدلة‪ ،‬طب الأ�سنان‪ ،‬وعلوم الت�أهيل‪.‬‬

‫جامعة مانشسرت‬ ‫اململكة املتحدة‬

‫‪www.manchester.ac.uk‬‬

‫جامعة مان�ش�سرت (‪ )University of Manchester‬هي‬ ‫�إحدى اجلامعات الربيطانية املرموقة والتي تقع يف مدينة‬ ‫مان�ش�سرت‪ ،‬ومت بدء العمل يف اجلامعة ر�سميًا يف ‪� 22‬أكتوبر‬ ‫‪ .2004‬واجلامعة م�صنفة باملركز الـ (‪ )29‬يف قائمة �أف�ضل‬

‫جامعات العامل‪ ،‬وتعترب كليات الطب والأحياء والقانون فيها‬ ‫من الكليات املميزة يف �أوروبا‪ ،‬ويبلغ عدد احلائزين على‬ ‫جائزة نوبل من طاقم تدري�س وطالب جامعة مان�ش�سرت ‪25‬‬ ‫�شخ�ص‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫مركز األمرية اجلوهرة‬

‫‪49‬‬

‫‪48‬‬

‫مستشفى امللك حمد اجلامعي‬ ‫‪www.khuh.org.bh‬‬

‫القطاع الصحي‬ ‫ية وتدريبية‬

‫مواقع عالج‬

‫فهو ي�ضم �أ�سرة خا�صة للمر�ضى الداخليني و�أخرى للمر�ضى‬ ‫ذوي احلاالت احلادة‪� ،‬إ�ضافة �إىل وحدة �إدمان امل�سكرات‬ ‫وزارة الصحة‬ ‫واملخدرات‪.‬‬ ‫‪www.moh.gov.bh‬‬ ‫كما يقدم امل�ست�شفى خدماته ملر�ضى الإقامة الق�صرية‪،‬‬ ‫وملر�ضى الإقامة الطويلة‪ ،‬ولذوي العلل النف�سية‪ .‬كما يوجد‬ ‫تتمثل ر�ؤية و��ارة ال�صحة البحرينية يف رفع امل�ستوى ال�صحي م�شفى نهاري ي�سع عدد ًا من املر�ضى الذين ي�ستقبلهم‬ ‫امل�ست�شفى يومياً‪ ،‬ناهيك عن العيادة اخلارجية‪.‬‬ ‫بجودة عالية ت�ستجيب حلاجات الفرد واملجتمع‪ ،‬وترتكز‬ ‫ر�سالتها على �ضمان توفري اخلدمات الوقائية والعالجية‬ ‫والت�أهيلية بت�شجيع امل�س�ؤولية الذاتية عن ال�صحة‪.‬‬ ‫التقليل‬ ‫عرب‬ ‫�أما الإ�سرتاتيجية فت�ستند �إىل املكا�سب ال�صحية‬ ‫جممع السلمانية الطبي‬ ‫من �أعباء الأمرا�ض الرئي�سية بالرتكيز على الأولويات‬ ‫‪www.moh.gov.bh‬‬ ‫ال�صحية‪ ،‬اجلودة وتطوير الأداء مع الإ�ستجابة حلاجات‬ ‫الأفراد واملجتمع باعتماد اخلدمات العالجية‪� ،‬إ�ضافة �إىل‬ ‫للخدمات‬ ‫الرعاية ال�صحية الأولية التي تعترب ركيزة �أ�سا�سية‬ ‫ي�سعى املجمع لتلبية جميع �إحتياجات املواطنني واملقيمني‬ ‫ال�صحية الوقائية والعالجية والت�أهيلية‪.‬‬ ‫للرعاية ال�صحية الثانوية‪� ،‬ضمن حدود املوارد املتاحة‪ ،‬وهو‬ ‫ي�شكل مركز ًا تعليمي ًا وتدريبي ًا وبحثي ًا للمخت�صني يف جمال‬ ‫مستشفى الطب النفسي‬ ‫ال�صحة‪.‬‬ ‫وي�ضم املجمع عدد ًا من الأق�سام والوحدات‪ ،‬منها وحدة‬ ‫‪www.moh.gov.bh‬‬ ‫الطب اخلا�ص (العيادات امل�سائية) التي تعد جزء ًا من‬ ‫ت�أ�س�س م�ست�شفى الطب النف�سي يف مملكة البحرين يف العام منظومة وزارة ال�صحة وحتوي العديد من العيادات‬ ‫‪ ،1932‬وقد مت تعيني �أول طبيب �أخ�صائي يف الطب النف�سي التخ�ص�صية التي تقدم خدماتها من خالل مبنى العيادات‬ ‫يف العام ‪ ،1967‬وتت�سم خدمات ال�صحة النف�سية بالتنظيم‪ ،‬اخلارجية‪.‬‬ ‫وم�ست�شفى الإ�ضطرابات النف�سية هو نواة هذه اخلدمات‪،‬‬

‫ي�سعى املجمع لتلبية جميع �إحتياجات املواطنني واملقيمني‬ ‫للرعاية ال�صحية الثانوية‪� ،‬ضمن حدود املوارد املتاحة‪ ،‬وهو‬ ‫ي�شكل مركز ًا تعليمي ًا وتدريبي ًا وبحثي ًا للمخت�صني يف جمال‬ ‫ال�صحة‪.‬‬ ‫وي�ضم املجمع عدد ًا من الأق�سام والوحدات‪ ،‬منها وحدة‬ ‫الطب اخلا�ص (العيادات امل�سائية) التي تعد جزء ًا من‬ ‫منظومة وزارة ال�صحة وحتوي العديد من العيادات‬ ‫التخ�ص�صية التي تقدم خدماتها من خالل مبنى العيادات‬ ‫اخلارجية‪.‬‬

‫مركز اخلليج التخصصي للسكر‬ ‫‪www.gulfdiabetes.com‬‬

‫�أفتتح املركز يف يناير ‪ 2004‬كمركز تابع ملركز جو�سلني‬ ‫لل�سكر يف بو�سطن بالواليات املتحدة الأمريكية‪ ،‬ويف دي�سمرب‬ ‫‪ 2008‬بد�أ املركز بتقدمي خدماته ب�شكل م�ستقل‪ ،‬حيث تو�سع‬ ‫من نطاق مر�ض ال�سكر فقط �إىل عالج جميع �إ�ضطرابات‬ ‫الغدد ال�صماء مثل �أمرا�ض الغدة الدرقية وال�سرطان‬ ‫وه�شا�شة العظام وغريها‪.‬‬ ‫ومركز اخلليج التخ�ص�صي لل�سكر هو �أول مركز طبي يف‬ ‫املنطقة خم�ص�ص بالكامل لعالج مر�ض ال�سكر وم�ضاعفاته‪،‬‬ ‫وهو يعتمد نهج فريق العمل لإدارة مر�ض ال�سكر‪ ،‬مبا يف‬

‫مستشفى امللك حمد اجلامعي‬

‫ذلك الأطباء‪� ،‬أخ�صائيو القدم‪ ،‬و�أخ�صائيو العالج الطبيعي‪،‬‬ ‫�أخ�صائيو التغذية‪ ،‬وممر�ضو وممر�ضات ال�سكر من الذين‬ ‫تلقوا تدريب ًا خا�صاً‪.‬‬

‫مركز األمرية اجلوهرة‬ ‫‪hhaljawharacenter.com‬‬

‫هو مركز متخ�ص�ص يف الطب اجلزيئي وعلوم املورثات‬ ‫والأمرا�ض الوراثية يعنى ب�شكل خا�ص بعلم اجلينات‬ ‫والأمرا�ض الوراثية‪ ،‬كما يقدم اخلدمات ال�سريرية‬ ‫و�أدوات الت�شخي�ص اجلزيئي والبحوث‪ ،‬وهو �أي�ض ًا م�ؤ�س�سة‬ ‫�أكادميية تعنى بتقدمي الدرا�سات العليا لطلبة الطب يف‬ ‫جمال الطب اجلزيئي‪.‬‬ ‫يدار مركز اجلوهرة من خالل وحدات خدمات �سريرية‬ ‫وت�شخي�صية‪ ،‬وهو يهدف �إىل تقدمي نطاق وا�سع من‬ ‫اخلدمات املبنية على �أ�س�س علمية متكاملة و�سريرية‬ ‫وت�شخي�صية يف الطب اجلزيئي‪ ،‬بحيث تتوائم مع �إحتياجات‬ ‫مواطني دول اخلليج على �أ�سا�س غري ربحي‪� ،‬إ�ضافة �إىل‬ ‫زيادة الوعي بالأمرا�ض الوراثية وت�أثريها على �صحة‬ ‫الأفراد واملجتمع‪ ،‬وكذلك زيادة املعرفة ب�أ�سبابها‬ ‫وطرق ت�شخي�صها وعالجها‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪51‬‬

‫‪50‬‬

‫الدكتور جمال صالح‪:‬‬

‫"الطب” خيار املتفوقني وطريق التميز‬

‫"كانت والزالت مهنة الطب خيار املتفوقني الأول‪ ،‬على �إعتبارها �إحدى �أرقى املهن و�أكرثها‬ ‫�إن�سانية‪� ،‬إذ �أنها تقدم خدمات للنا�س يف الوقت الذي يكونون فيه ب�أم�س احلاجة للم�ساعدة‪،‬‬ ‫وعلى الطبيب �أن يكون على قدر كبري من امل�س�ؤولية و�أن يكون �أميناً على �أ�سرار مر�ضاه" ‪� ..‬إنطالقاً‬ ‫من هذه الر�ؤية قرر �إ�ست�شاري العظام الدكتور جمال �صالح �أن يتخ�ص�ص يف هذا املجال‪ ،‬ولأنه‬ ‫كان متفوقاً متكن من احل�صول على بعثة طب‪ ،‬خُ ري فيها بني الدرا�سة يف الكويت �أو م�صر فاختار‬ ‫الأخرية وبد�أ م�شوار جناحه‪.‬‬

‫تخصص يف اجلراحة‬ ‫�إنتظم الدكتور جمال �صالح بكلية الطب‬ ‫يف جامعة القاهرة يف الفرتة بني ‪1977‬‬ ‫�إىل ‪ ،1983‬ومنذ ذلك احلني قرر‬ ‫وي�ضيف الدكتور جمال "�إميان ًا مني ب�أهمية‬ ‫التخ�ص�ص يف اجلراحة لأنه وجد فيه عامل ًا التخ�ص�ص توجهت بعد �إنهاء الزمالة‬ ‫وا�سعاً‪ ،‬ولأنه يخدم املر�ضى ب�شكل مبا�شر‪ .‬يف �إيرلندا �إىل بريطانيا‪ ،‬وتخ�ص�صت‬ ‫ق�ضى �سنة الإمتياز مب�ست�شفيات القاهرة هناك يف جراحة العمود الفقري‪ ،‬وبعد‬ ‫ثم عاد للبحرين‪ ،‬ولأنه كان متفوق ًا ح�صل �ست �سنوات من التدريب املتوا�صل يف‬ ‫على عر�ضني للعمل يف جممع ال�سلمانية امل�ست�شفيات الأجنبية‪ ،‬عدت و�إنتظمت‬ ‫بالعمل يف امل�ست�شفى الع�سكري مرة �أخرى‬ ‫الطبي وبامل�ست�شفى الع�سكري‪ ،‬ف�إختار‬ ‫الأخري لأنه �أتاح له التخ�ص�ص ب�سرعة‪ .‬ملدة ‪� 20‬سنة‪� ،‬أجريت خاللها �أول عملية‬ ‫تثبيت فقرات لتقومي العمود الفقري‬ ‫بالبحرين‪ ،‬و�أول عملية رباط �صليبي‪،‬‬ ‫إتخاذ قرارات سريعة‬ ‫�إ�ضافة للعديد من العمليات ال�صعبة‬ ‫يقول الدكتور جمال "يحتاج تخ�ص�ص‬ ‫والدقيقة"‪.‬‬ ‫اجلراحة ل�شخ�صية قادرة على �إتخاذ‬ ‫قرارات �سريعة يف الأوقات ال�صعبة‪،‬‬ ‫طبيب املنتخب البحريني‬ ‫ووجدت �أن ذلك قريب جد ًا من‬ ‫�شخ�صيتي‪ ،‬ومتكنت من �إجتياز اجلزء ويوا�صل الدكتور جمال "عملت لفرتة طويلة‬ ‫الأول من الزمالة يف �إيرلندا ب�سرعة‪ ،‬ثم مع الالعبني الريا�ضيني‪ ،‬بحكم التعاقد‬ ‫بني امل�ؤ�س�سة العامة لل�شباب والريا�ضة‬ ‫عدت للبحرين ملدة عام ون�صف العام‬ ‫وامل�ست�شفى الع�سكري‪� ،‬أ�صبحت طبيب ًا‬ ‫لإ�ستكمال متطلبات الدرا�سة يف �أروقة‬ ‫امل�ست�شفى ثم تخ�ص�صت باجلزء الثاين للمنتخب البحريني و�أجريت ع�شرات‬ ‫من الزمالة يف جراحة العظام‪ ،‬لأن‬ ‫العمليات املهمة لالعبني‪ ،‬كما عملت �ضمن‬ ‫امل�صابني‬ ‫�إهتمامي بد أ� يتزايد ب�إ�سعاف‬ ‫الإحتاد الريا�ضي‪ ،‬ومتيزت يف جراحات‬ ‫و�إنقاذ حياتهم"‪.‬‬ ‫تبديل املفا�صل والإ�صابات الريا�ضية"‪.‬‬

‫ست سنوات تدريب‬

‫برنامج احلوادث البليغة‬ ‫وي�ؤكد الدكتور جمال "�إهتمامي بحياة‬ ‫النا�س دفعني لإعداد برنامج الإنقاذ من‬ ‫حوادث الإ�صابات البليغة بالتعاون مع كلية‬ ‫الطب بجامعة اخلليج العربي‪ ،‬والذي يندرج‬ ‫�ضمن مظلة اجلمعية الأمريكية جلراحي‬ ‫العظام‪ ،‬ونعمل من خالله على تدريب‬ ‫الإخت�صا�صيني والكوادر الطبية وطلبة‬ ‫ال�سنة الأخرية بالطب على التعامل مع‬ ‫الإ�صابات الناجمة عن احلوادث البليغة‪،‬‬ ‫وقد عُ ينت بعد �إعداد الربنامج �أحد املدراء‬ ‫الإقليميني للربنامج التدريبي"‪.‬‬

‫التوعية بهشاشة العظام‬ ‫ويختتم الدكتور جمال حديثه بالقول "يف‬ ‫فرتة الت�سعينات قررت تنظيم حملة تطوعية‬ ‫لتعريف النا�س مبر�ض ه�شا�شة العظام‪،‬‬ ‫بد�أت حملة توعية و�أ�س�ست بالتعاون مع‬ ‫عدد من الأطباء جمعية ه�شا�شة العظام‬ ‫البحرينية والتي �أ�صبحت رئي�س ًا لها‪ ،‬كما‬ ‫تر�أ�ست �إحتاد الطب الريا�ضي‪ ،‬ورابطة‬ ‫جراحي العظام البحرينية وق�سم العظام‬ ‫بامل�ست�شفى الع�سكري"‪.‬‬


‫اشيم‬

‫برا‬

‫شيم‬

‫بر‬

‫‪53‬‬

‫‪52‬‬

‫احذر ‪..‬‬ ‫السهر يدمر الذاكرة!‬ ‫يف بع�ض الأحيان قد تلج�أ �إىل ال�سهر �أو ت�ضطر �إليه من �أجل‬ ‫املذاكرة‪ ،‬خا�صة يف حال مل توفق يف الإنتهاء من مراجعة الدرو�س‬ ‫مبكراً وقد يحدث ذلك غالباً يف مو�سم الإمتحانات‪ .‬يف املقابل‬ ‫هناك من يدمن ال�سهر حتى �صارت عادة لديه فيظل م�ستيقظاً‬ ‫طوال الليل‪ ،‬فيما يخلد �إىل النوم خالل النهار‪.‬‬ ‫ولذا ‪ ..‬يفرت�ض بك �أن تعلم �أنه �إىل‬ ‫جانب التعب والإجهاد امل�ألوف الذي‬ ‫ي�سببه لك ال�سهر‪ ،‬هناك عدة �أ�ضرار‬ ‫�أخرى له‪ ،‬لعل �أبرزها يتمثل يف‬ ‫احلرمان من جتديد اخلاليا امل�س�ؤولة‬ ‫عن الذاكرة باملخ واملوجودة باجلزء‬

‫امل�سمى باملادة ال�سوداء‪ ،‬حيث من‬ ‫املعروف �أن هذه اخلاليا تتجدد يف‬ ‫الظالم الدام�س وعندما ينام الإن�سان‬ ‫طوال النهار ويظل �ساهر ًا طوال الليل‬ ‫ف�إنه يحرم نف�سه من جتديد تلك‬ ‫اخلاليا املهمة‪.‬‬

‫�إ�ضافة �إىل ذلك‪ ،‬ف�إن ال�سهر ي�ؤدي �إىل‬ ‫ظهور �أعرا�ض �أخرى‪ ،‬منها‪ :‬ال�صداع‪،‬‬ ‫الغثيان‪� ،‬إحمرار العينني و�إنتفاخهما‪،‬‬ ‫التوتر الع�صبي والقلق‪� ،‬ضعف‬ ‫الذاكرة والرتكيز‪� ،‬سرعة الغ�ضب‪،‬‬ ‫�أمل يف الع�ضالت‪ ،‬وبع�ض امل�شكالت‬ ‫اجللدية كالبثور وغريها‪.‬‬ ‫كما �إن قلة النوم ت�سبب خل ًال يف‬ ‫جهاز املناعة وهو خط الدفاع الأول‬ ‫والأخري �ضد الأمرا�ض‪ ،‬وعندما‬ ‫يعتل هذا اجلهاز فهذا معناه وبكل‬

‫ب�ساطة الإنهيار! ال�سيما و�أن هذا‬ ‫اجلهاز مربمج على �ساعات اليقظة‬ ‫و�ساعات النوم التي يحتاجها‬ ‫الإن�سان وعند حدوث تغيري يف هذه‬ ‫الدورة اليومية ي�صاب جهاز املناعة‬ ‫بالت�شوي�ش والفو�ضى‪.‬‬ ‫لي�س ذلك فح�سب‪ ،‬بل �إن �إ�ستمرار‬ ‫ال�سهر لفرتة طويلة ميكن �أن يت�سبب‬ ‫يف توقف العقل عن الإنتاج وامليل‬ ‫�إىل الوحدة والت�شا�ؤم‪ ،‬وال�شعور بكره‬ ‫املجتمع‪ ،‬فيكره ال�شخ�ص نف�سه ثم‬ ‫يكره احلياة! ولذلك ف�إن اجل�سم‬ ‫يحتاج �إىل نوم هادئ وطويل �أثناء‬ ‫الليل يكفي لطرح ال�سموم الع�صبية‬ ‫التي تراكمت فيه نتيجة للأعمال‬ ‫احليوية طوال فرتة النهار‪.‬‬

‫احلرمان من النوم وعدم �أخذ الق�سط �إىل ذلك‪ ،‬ت�شري درا�سة طبية بريطانية‬ ‫�إىل �أن الأ�شخا�ص الذين ال ينامون‬ ‫الكايف منه لي ًال قد يعر�ض الإن�سان‬ ‫�أي�ض ًا للعديد من الأمرا�ض‪ ،‬وقد ي�ؤدي بالقدر الكايف تزيد لديهم �إحتماالت‬ ‫�إىل حدوث �إختالالت يف �أع�ضاء اجل�سم الوفاة ب�سبب �أمرا�ض القلب ب�أكرث من‬ ‫املختلفة‪ ،‬كالدماغ والقلب‪ ،‬ويرفع خطر �ضعفني‪ ،‬وت�ؤكد الدرا�سة �أن عدم كفاية‬ ‫النوم له عالقة بارتفاع �ضغط الدم‬ ‫الإ�صابة بالأزمات القلبية واجللطات‬ ‫الدماغية‪ .‬كما ي�ؤثر �سلب ًا على ال�صحة الذي يزيد من خماطر الإ�صابة ب�أزمات‬ ‫قلبية وحدوث جلطات‪.‬‬ ‫النف�سية‪ ،‬في�سبب الإكتئاب‪.‬‬ ‫خال�صة‪ :‬خلق اهلل �سبحانه وتعاىل‬ ‫ومبا �أن اجل�سم يفرز هرموين‬ ‫النهار للعمل‪ ،‬والليل للنوم ويف النهار‬ ‫"الكورتيزول" و"الليبتني" خالل‬ ‫ي�صرف اجل�سم طاقاته ليعوّ�ض يف‬ ‫مرحلة النوم العميق‪ ،‬فينظم الأول‬ ‫وظائف جهاز املناعة وي�ضبط م�ستويات الليل عما �صرفه منها‪ ،‬لذا احر�ص على‬ ‫اجللوكوز يف الدم‪ ،‬فيما يتحكم الثاين �أخذ الق�سط الكايف من النوم ليالً‪،‬‬ ‫�إمتثا ًال لقوله تعاىل‪} :‬وَجَ َع ْلنَا ال َّليْلَ‬ ‫ب�شهية الفرد‪ ،‬لذا ف�إن احلرمان من‬ ‫النوم يرفع من �أخطار الإ�صابة مبر�ض ِلبَا�سً ا وَجَ َع ْلنَا ال َّنهَا َر مَ عَا�شً ا{‬ ‫ال�سكري واملعاناة من ال�سمنة‪.‬‬ ‫"النب�أ ‪ 10‬و‪"11‬‬

‫*‬


‫مع الن‬

‫نفس‬

‫فس‬

‫مع ال‬

‫‪55‬‬

‫‪54‬‬ ‫أعراض الهوس اإلكتئابي‬

‫أسباب الهوس اإلكتئابي‬

‫مرحلة (الهو�س)‪:‬‬ ‫ الفرحة العارمة (الن�شوة)‬‫ فرط التفا�ؤل‬‫ فرط الثقة بالنف�س‬‫ خلل يف حتكيم العقل‬‫ الكالم ال�سريع‬‫ الت�صرف العدواين‬‫ قلة النوم‬‫‪ -‬عدم القدرة على الرتكيز‬

‫ عمليات كيميائية حيوية‪ :‬تنتج عما يح�صل يف‬‫الدماغ من تغيريات فيزيولوجية ملحوظة‪.‬‬ ‫ عوامل وراثية‪ :‬املر�ض يكون �أكرث �إنت�شار ًا لدى‬‫الأ�شخا�ص الذين لديهم �أقارب م�صابون به‪.‬‬ ‫ عوامل بيئية‪ :‬من ال�سائد الإعتقاد ب�أن للبيئة دور ًا‬‫مركزي ًا معين ًا كم�سبب لظهور املر�ض‪.‬‬

‫مرحلة (الإكتئاب)‪:‬‬ ‫ احلزن‬‫ الي�أ�س و�إنعدام الأمل‬‫ ال�شعور بالذنب‬‫ ا�ضطرابات النوم‬‫ ا�ضطراب ال�شهية‬‫ الإرهاق‬‫ �ضعف الرتكيز‬‫‪ -‬قلق والع�صبية‬

‫الهوس اإلكتئابي ‪..‬‬

‫عدم اإلتزان يف املزاج!‬ ‫تعريف الهوس اإلكتئابي‬

‫هو مر�ض نف�سي يتميز بعدم �إتزان املزاج‪ ،‬وقد يكون املر�ض خطري ًا وي�شكل عائق ًا جدي ًا يف احلياة اليومية‪ ،‬فقد يدفع‬ ‫ال�شخ�ص من قمة ال�سعادة �إىل هاوية الإكتئاب‪� ،‬أو من التهور والإندفاعية �إىل الالمباالة!‬ ‫وهذه احلاالت والتغريات املزاجية املتطرفة املن�سوبة �إىل الهو�س الإكتئابي هي ما تعرف �أي�ض ًا بالإ�ضطراب ثنائي القطب‪،‬‬ ‫وهو الذي كان ي�سمى �سابق ًا بالذهان الهو�سي الإكتئابي‪.‬‬

‫عالج الهوس اإلكتئابي‬ ‫ العالج الدوائي‪ :‬عرب تناول الأدوية التي ي�صفها‬‫الطبيب املعالج‪.‬‬ ‫ العالج النف�سي‪ :‬وهو �إما �أن يكون عالج ًا �سلوكي ًا‬‫�إدراكياً‪� ،‬أو جماعي ًا عائلياً‪� ،‬أو بال�صدمة الكهربائية‪.‬‬ ‫ الإ�ست�شفاء‪� :‬أي �إدخال امل�صاب �إىل امل�ست�شفى بهدف‬‫تلقي العالج النف�سي‪.‬‬ ‫ العالج البديل‪ :‬مثل العالج الديني الروحاين كاللجوء �إىل‬‫ال�صالة‪ ،‬الت�أمل‪ ،‬تناول الفيتامينات �أو الأدوية النباتية الأ�صل‪.‬‬

‫أنواع الهوس اإلكتئابي‬ ‫ الهو�س الإكتئابي من نوع ‪ :I‬يحدث �إذا عانى امل�صاب‬‫يف املا�ضي وعلى �إمتداد فرتة واحدة على الأقل من ظاهرة‬ ‫الهو�س‪� ،‬سواء كانت ت�شمل �أو ال ت�شمل فرتة �سابقة من‬ ‫الإكتئاب‪.‬‬ ‫ الهو�س الإكتئابي من نوع ‪� :II‬إذا عانى امل�صاب يف‬‫املا�ضي وعلى �إمتداد فرتة واحدة على الأقل من ظاهرة‬ ‫الإكتئاب‪ ،‬وعلى �إمتداد فرتة واحدة على الأقل من الهو�س‬ ‫اخلفيف‪.‬‬ ‫ دورية املزاج (ا�ضطراب املزاج الدوري)‪ :‬يعني تغري‬‫املزاج وتبدله بوترية و�سرعة كبريتني‪.‬‬

‫للمزيد من‬ ‫املعلومات‬


‫مع الن‬

‫نفس‬

‫فس‬

‫مع ال‬

‫‪56‬‬

‫‪57‬‬

‫للتخلص من مشاعرك السلبية‬

‫عالج نفسك بخط الزمن!‬

‫فكر قليالً‪ ،‬ثم حاول �أن جتيب كتابياً على كل �س�ؤال من هذه الأ�سئلة خالل خم�س دقائق‪:‬‬ ‫ما الذي �سيحدث �إذا كنت (متوتراً �أو قلقاً �أو غا�ضباً �أو حزيناً �أو مت�أملاً)؟‬ ‫ما الذي ال يحدث �إذا كنت (متوتراً �أو قلقاً �أو غا�ضباً �أو حزيناً �أو مت�أملاً)؟‬ ‫ما الذي �سيحدث �إذا مل �أكن (متوتراً �أو قلقاً �أو غا�ضباً �أو حزيناً �أو مت�أملاً)؟‬ ‫ما الذي ال يحدث �إذا مل �أكن (متوتراً �أو قلقاً �أو غا�ضباً �أو حزيناً �أو مت�أملاً)؟‬

‫هذا التمرين فعال جد ًا يف التخل�ص‬ ‫من م�شاعرك ال�سلبية‪ ،‬وهو مرتبط‬ ‫بتقنية عالجية نف�سية حديثة‪ ،‬ت�سمى‬ ‫العالج بخط الزمن‪ ،‬وهي جتربة‬ ‫متنحك فر�صة الدخول �إىل عاملك‬ ‫الداخلي و�إحداث �سالم داخلي مع‬ ‫نف�سك والت�صالح مع الذات والآخرين‪،‬‬ ‫وتخل�صك من امل�شاعر والإعتقادات‬ ‫ال�سلبية‪ ،‬وتعزز قدرتك على �إتخاذ‬ ‫القرارات ال�صحيحة‪.‬‬

‫يف فن الربجمة اللغوية الع�صبية‪،‬‬ ‫وله بحوث كثرية يف جمال الدرا�سات‬ ‫النف�سية والفلكية واحل�ضارات‬ ‫القدمية‪.‬‬

‫يف العام ‪ 1988‬طبق "تاد جيم�س"‬ ‫�شيئ ًا مقارب ًا لتقنية العالج بخط الزمن‬ ‫مع �إحدى املتدربات لديه وكانت تعاين‬ ‫من م�شكلة ما‪ ،‬لكنه حني �س�ألها بعد‬ ‫�أن انتهت اجلل�سة عن امل�شكلة �أجابت‬ ‫"لقد اختفت"‪ ،‬ومن هنا بد�أت بحوثه‬ ‫م�ؤ�س�س هذا العلم �أو هذه التقنية هو‬ ‫املعالج النف�سي الأمريكي "تاد جيم�س" يف تطوير ما اكت�شفه م�صادفة‪ ،‬وا�ستمر‬ ‫الذي يعترب �أحد كبار املدربني العامليني التطوير يف هذه التقنية‪.‬‬

‫وعند تطبيق هذه التقنية عليك إتباع‬ ‫اخلطوات التالية‪:‬‬

‫| |حاول التخل�ص من تلك امل�شاعر‬ ‫| |اجمع تفا�صيل دقيقة عن تاريخك‪،‬‬ ‫بالعودة �إىل املا�ضي قبل �أول حدث‬ ‫وكلما كانت �أكرث كلما �ساعد ذلك على‬ ‫فعالية العالج‬ ‫| |حافظ دائم ًا على التعليم "�أنت تعلمت‬ ‫الكثري من الأ�شياء من هذه التجربة"‬ ‫| |ناق�ش التوجيهات الرئي�سية للم�شكلة‪،‬‬ ‫والغر�ض من امل�شاعر ال�سلبية‬ ‫| | تخل�ص من امل�شاعر ال�سلبية‬ ‫لإ�ضعافها‬ ‫والقرارات املقيدة‬ ‫| |الحظ كيف ترمز خلط الزمن‬ ‫| |عمم ذلك على جميع الذكريات ذات‬ ‫واجتاهه‬ ‫الطبيعة امل�شرتكة‬ ‫| |اعمل اختبار خلط الزمن وذلك‬ ‫| |ارجع نحو احلا�ضر‪ ،‬وت�أكد من �أن خط‬ ‫بالذهاب للما�ضي ثم امل�ستقبل ثم‬ ‫زمنك منظم‬ ‫للأعلى �أكرث‬ ‫| |ت�أكد من �إرتياحك من كافة‬ ‫| |الحظ ال�شكليات الثانوية خلط الزمن‪،‬‬ ‫ال�سلوكيات اجلديدة التي تعلمتها‬ ‫�إذا كان هناك مناطق مظلمة �أو‬ ‫ناق�صة‪ ،‬فعادة ما يدل ذلك على وجود | |اذهب �إىل امل�ستقبل‪ ،‬وتخيل لو �أنه‬ ‫حدث فيه �شئ �شبيه بذلك‪ ،‬كيف‬ ‫ق�ضايا مل يتم حلها �أو �صدمات‬ ‫�ستكون ردة فعلك‬ ‫| |ا�ستنتج ال�سبب الرئي�سي للم�شكلة‪،‬‬ ‫واعرث على احلدث الأول لكل امل�شاعر | |ارجع �إىل احلا�ضر وت�أكد من �أن خط‬ ‫زمنك مرتب بطريقة مريحة لك‬ ‫ال�سلبية‬


‫مرش‬

‫ملهني‬

‫دك ا‬ ‫ملهن‬

‫شدك ا‬

‫مر‬

‫‪58‬‬

‫ي‬

‫‪59‬‬

‫جنمة مراد‪:‬‬

‫اإلرشاد األكادميي = إشراف ومتابعة‬

‫�أجل دعمه في اختيار التخ�ص�ص �أو‬ ‫المقررات الدرا�سية والبدائل المتاحة‬ ‫�أو الأن�شطة المطلوبة‪ .‬كما تقع على‬ ‫المر�شد م�س�ؤولية �إ�ستق�صاء ما يدور‬ ‫في ذهن الطالب ليتعرف على �أي‬ ‫�شكوى �أو مخاوف ربما تطر�أ عليه‪،‬‬ ‫وي�سعى جاهد ًا �إلى تقديم الدعم‬ ‫له بنف�سه �أو من خالل الإ�ستعانة‬ ‫ب�إدارة الإر�شاد الطالبي �إذا �إ�ستدعى‬ ‫الموقف ذلك‪.‬‬

‫إشراف ومتابعة‬

‫تنطلق �أن�شطة الإر�شاد الأكادميي من ر�ؤية علمية ومهنية‬ ‫ت�ستوعب خمتلف التحديات التي يواجهها الطلبة‪� ،‬سواء كانت‬ ‫نف�سية �أو �إجتماعية �أو �أكادميية‪ ،‬حول ذلك تتحدث مديرة �إدارة‬ ‫الإر�شاد الطالبي باجلامعة الأهلية جنمة مراد وتو�ضح �أن لكل‬ ‫برنامج �أكادميي جمموعة من �أع�ضاء هيئة التدري�س ممن تناط‬ ‫بهم م�س�ؤوليات الإر�شاد الأكادميي‪� ،‬إال �أن للإدارة دور �أ�شمل‪.‬‬ ‫توثيق إلكرتوين‬ ‫وتبين نجمة مراد �أن الجامعة في‬ ‫مجال الإر�شاد والتوجيه الأكاديمي‬ ‫�سعت �إلى توظيف التقنية الإلكترونية‬ ‫في �إيجاد ملف �إلكتروني لكل طالب‬

‫يت�ضمن متابعة دقيقة لتح�صيله‬ ‫الأكاديمي و�أدائه الجامعي‪ ،‬ليكون هذا‬ ‫الملف حلقة و�صل مثلى بين الطالب‬ ‫ومر�شده الأكاديمي‪ ،‬وذلك با�ستخدام‬ ‫برنامج "�أدرج" لتوثيق بيانات الطلبة‬ ‫و�أو�ضاعهم الأكاديمية بهدف تمكين‬

‫المر�شد الأكاديمي الذي يمتلك حق‬ ‫الإطالع على �سجالت طلبته من‬ ‫تقديم الخدمات الأكاديمية الم�ساندة‬ ‫لهم ب�شكل حرفي‪ ،‬ومتابعة ح�ضورهم‬ ‫للمحا�ضرات‪ ،‬و�أدائهم للإختبارات‪،‬‬ ‫وما قد يواجهونه من تحديات‪.‬‬

‫دعم الطلبة‬ ‫وت�ؤكد �أن المر�شد الأكاديمي ي�سخر‬ ‫كل �أ�سبوع جزء ًا من جهده وطاقته‬ ‫لخدمة الطلبة‪ ،‬وي�ضع جدو ًال للمواعيد‬ ‫لمن يريد مقابلته‪ ،‬ويخ�ص�ص وقت ًا‬ ‫كافي ًا للطلبة‪ ،‬بما يمكنه من الح�صول‬ ‫على الم�ساعدة المنا�سبة‪ ،‬ومن‬

‫وتوا�صل نجمة مراد القول ب�أن الإر�شاد‬ ‫والتوجيه الأكاديمي والنف�سي يتعدى‬ ‫ال�صورة التقليدية التي ال تتجاوز‬ ‫عالقة المر�شد بالطلبة فيه وجود �إ�سم‬ ‫الأول على الأوراق والنتائج الدرا�سية‬ ‫الخا�صة بالطالب‪ ،‬وال يكاد يتذكر‬ ‫�أحدهما الآخر �إال في فترات الحذف‬ ‫والإ�ضافة من بداية كل ف�صل درا�سي‪،‬‬ ‫�إذ �أن �إدارة الإر�شاد والتوجيه تعنى‬ ‫بالإ�شراف والمتابعة للتحقق من‬ ‫تقديم خدمات �إر�شادية متخ�ص�صة‬ ‫ت�ساعد الطلبة فع ًال على تخطي ما‬ ‫يواجهونه من تحديات �شخ�صية �أو‬ ‫�إجتماعية �أو نف�سية‪� ،‬أو تلك التي تتعلق‬

‫بحياتهم الجامعية وعالقاتهم مع‬ ‫الطلبة والهيئة الأكاديمية‪.‬‬

‫سرية تامة‬ ‫وت�ضيف "توفر الجامعة موظفة‬ ‫م�س�ؤولة عن الحاالت الخا�صة في‬ ‫عمادة �ش�ؤون الطلبة‪ ،‬تناط بها‬ ‫م�س�ؤولية متابعة ومعالجة مو�ضوع‬ ‫�أي طالب يواجه �صعوبة تحول‬ ‫دون �إ�ستكمال جدوله الدرا�سي �أو‬ ‫�إ�ستخراج نتائجه في نهاية الف�صل �أو‬ ‫ما �شابه ذلك"‪.‬‬ ‫كما ت�ؤكد ب�أن المر�شد الأكاديمي يعد‬ ‫م�ست�شار ًا للطلبة في الجوانب المهنية‬ ‫ومحفز ًا لهم على الإندماج �أكثر في‬ ‫مجتمعهم الجامعي‪ ،‬ويبحث معهم عن‬ ‫الحلول المنا�سبة لإحتياجاتهم‪ ،‬وتقوم‬ ‫عالقته مع الطلبة على مبد�أ ال�سرية‬ ‫التامة وحفظ و�إحترام خ�صو�صية‬ ‫الطالب في جميع الأحوال‪.‬‬

‫مواجهة التحديات‬ ‫وتقول نجمة مراد "تنتهج الإدارة‬ ‫طرق ًا و�أ�ساليب علمية لمعالجة‬ ‫التحديات التي تواجه الطلبة‪ ،‬من‬ ‫خالل الإر�شاد الجماعي �أحيان ًا‬ ‫والإر�شاد الفردي �أحيان ًا �أخرى‪ ،‬وذلك‬ ‫لمواجهة مختلف التحديات الأكاديمية‬ ‫والإجتماعية والنف�سية وال�صحية‪،‬‬ ‫وتقدم خدمات عامة في الإر�شاد‬ ‫النف�سي والإجتماعي وال�سلوكي‪،‬‬ ‫كما ت�ساعد �أولئك المتميزين الذين‬ ‫ال ين�سجم �أدا�ؤهم الأكاديمي مع‬ ‫قدراتهم العالية‪ ،‬مما يدل على‬ ‫مواجهتهم ل�صعوبات تحتاج تدخل‬ ‫جهة متخ�ص�صة تربوية لمعالجتها"‪.‬‬


‫دوتي‬

‫ق‬

‫دوتي‬

‫ق‬

‫‪61‬‬

‫‪60‬‬

‫بالرغم من �أن ع�شرات الأمثال التي ذكرها العرب حول ف�ضل الن�صيحة‪� ،‬إال �أن هناك مثل م�شهور‬ ‫يقول "القدوة احل�سنة خري من الن�صيحة"‪.‬‬ ‫قدوتك يف احلياة هو ال�شخ�ص الذي يعينك على ت�صور م�ستقبلك ب�شكل تقريبي‪ ،‬قد تختاره مبح�ض‬ ‫�إرادتك �أو قد جتد نف�سك وقد اقتديت به لأنك وجدت نف�سك فيه‪ ،‬ولأن فيه ال�شخ�ص الذي تتمنى‬ ‫�أن تكونه‪ ،‬بطبيعة احلال �سيكون لهذا الإختيار �إنعكا�س كبري على �شخ�صيتك �سلباً �أو �إيجاباً‪ ،‬لذا من‬ ‫املهم �أن تكون حذراً يف �إختيار قدوتك‪.‬‬ ‫وتذكر �أن تقتدي بال�صفات ال بال�شخ�صيات‪ ،‬وميز بني القدوة والتقليد‪ ،‬وحني يتطلب الأمر �إخرت‬ ‫لك يف كل جمال قدوة‪ ،‬و�إعمل على �أن تكون قدوة �إيجابية للآخرين‪.‬‬

‫سارة جاسم‪:‬‬ ‫والدتي قدوتي‬

‫سارة جاسم‬

‫"القدوة احلسنة خري من النصيحة” !‬

‫مستقبلك ترسمه قدوتك‪.. ‬‬

‫تعترب �سارة جا�سم والدتها قدوتها‬ ‫يف احلياة لأنها ومنذ �صغرها ترى‬ ‫فيها منوذج ًا للمر�أة امل�ضحية التي‬ ‫كر�ست وقتها وحياتها لرتبية �أبنائها‬ ‫وحتقيق �أحالمهم و�أمانيهم‪ .‬وتتمنى‬ ‫�سارة �أن تكون ك�أمها متام ًا بكل‬ ‫تفا�صيلها ك�إمر�أة مثالية من وجهة‬ ‫نظرها‪ ،‬م�ؤكدة �أنها وجدت نف�سها‬ ‫وقد �إقتدت بوالدتها منذ نعومة‬ ‫�أظافرها دون �أن تختار ذلك‪.‬‬

‫علي يوسف‪:‬‬ ‫ثقافة وترفيه‬

‫علياء علي‪:‬‬ ‫ال سقف للطموح!‬

‫علي يوسف‬

‫علياء علي‬

‫علي يو�سف يرى �أي�ض ًا يف والده‬ ‫قدوة له‪ ،‬فهو قريب جد ًا منه منذ‬ ‫�صغره‪ ،‬وكان له دور دائم وف�ضل‬ ‫كبري يف دعمه عند مواجهته الكثري‬ ‫من التحديات والتي كان من �أهمها‬ ‫م�ساعدته على �إكمال درا�سته‪� ،‬إذ‬ ‫يو�ضح علي "لقد �ساندين والدي‬ ‫كثري ًا للم�ضي يف حياتي العلمية‬ ‫والعملية‪ ،‬ويكفيني لأقتدي به �أنه من‬ ‫علمني ال�صالة وفرو�ض الطاعة‪،‬‬ ‫وغر�س بداخلي العديد من القيم‬ ‫واخل�صال الطيبة"‪.‬‬

‫�أما علياء علي فتعترب والدها قدوتها‬ ‫لأن له �شخ�صية قيادية رائعة‪ ،‬ولأن‬ ‫طموحه ال �سقف له‪ ،‬وقد �سعى رغم‬ ‫ال�صعوبات التي واجهته طوال حياته‬ ‫لتحقيق �أحالمه وجنح فع ًال يف ذلك‪،‬‬ ‫�إذ �أنه ولظروف �أ�سرية مل يوفق يف‬ ‫بداية حياته ب�إكمال درا�سته‪� ،‬إال �أنه‬ ‫�أ�صر بعد �سنوات على امل�ضي قدم ًا‬ ‫واحل�صول على ال�شهادة‪ .‬وت�ضيف‬ ‫علياء "والدي مفعم باحلياة والأمل‬ ‫وميلك �شخ�صية قوية معطاءة تفي�ض‬ ‫حناناً‪� ،‬أمتنى �أن �أكون مثله متاماً‪،‬‬


‫دوتي‬

‫ق‬

‫دوتي‬

‫ق‬

‫‪63‬‬

‫‪62‬‬ ‫لي�س لأنه والدي فح�سب بل لأنه‬ ‫�شخ�ص جدير بالإحرتام والإقتداء"‪.‬‬

‫عبداهلل املقهوي‪:‬‬ ‫قدوتي مصدر قوتي‬

‫والدي مفعم باحلياة واألمل وميلك شخصية قوية‬ ‫معطاءة تفيض حنانًا‪ ،‬أمتنى أن أكون مثله‪..‬‬ ‫علياء علي‬ ‫التمييز بني الإقتداء والتقليد‪ ،‬مع‬ ‫مراعاة الفروق الزمنية وخ�صو�صية‬ ‫اجليل والبيئة التي تنتمي لها‬ ‫القدوة‪.‬‬

‫حممد عبد الرحيم‪:‬‬ ‫والدي ونبي األمة‬

‫مرمي درويش‪:‬‬ ‫منوذج متواضع‬ ‫عبداهلل املقهوي‬

‫يرى عبداهلل املقهوي يف والده‬ ‫العديد من ال�صفات التي جتعل منه‬ ‫قدوة مثالية‪ ،‬وي�ضيف "يعجبني‬ ‫�إ�صراره على حتقيق و�إجناز �أ�صعب‬ ‫الأمور‪� ،‬أجد يف ذلك م�صدر قوة يل‬ ‫وحتدٍ لأ�صبح مثله يف اجلوانب التي‬ ‫ميتاز بها كنموذج قريب جد ًا مني"‪.‬‬ ‫وي�شري �إىل �أن الإقتداء يجب �أن يكون‬ ‫بال�صفات‪ ،‬وبالتايل من اجليد �أن‬ ‫تكون لنا �أكرث من قدوة يف خمتلف‬ ‫اجلوانب واملجاالت‪ ،‬وعلينا �أن نبحث‬ ‫عن القدوة يف كل �شخ�ص و�أن نعمل‬ ‫لنكون قدوة ح�سنة لغرينا �سواء من‬ ‫�أقراننا �أو �أقاربنا‪ ،‬كما �أنه من املهم‬

‫ولأنها وجدت يف امللكة الأردنية نور‬ ‫احل�سني مثا ًال لل�شخ�صية الإن�سانية‬ ‫املتميزة‪ ،‬اتخذتها مرمي دروي�ش‬ ‫قدوة لها‪ ،‬فمنذ �أن كانت باملرحلة‬ ‫الإعدادية اهتمت مبتابعة �أخبارها‬ ‫لأنها وجدت فيها منوذج ًا للتوا�ضع‬ ‫والإح�سا�س بالآخرين‪ ،‬وتزايد‬ ‫�إعجابها بها كلما حققت �إجنازات‬ ‫�إن�سانية و�إجتماعية‪ ،‬وت�ضيف مرمي‬ ‫"مييزها التوا�ضع وعينها تفي�ض‬ ‫باحلنان‪� ،‬أحتفظ بالعديد من‬ ‫ق�صا�صات املجالت التي تت�ضمن‬ ‫�أخبارها خا�صة تلك املرتبطة‬ ‫مب�ساعدة الفقراء واملحتاجني حول‬ ‫العامل"‪.‬‬

‫علينا أن نبحث عن القدوة يف كل شخص وأن‬ ‫نعمل لنكون قدوة حسنة لغرينا ‪..‬‬ ‫عبد اهلل املقهوي‬

‫فاطمة ناجي‪:‬‬ ‫من املهم أن تكون عملية اختيار تخصص الطالب‬ ‫اإلقتداء أو التقليد!‬ ‫اجلامعي مشرتكة بني املدرسة والبيت واجلامعة‬ ‫الباحثة الإجتماعية فاطمة ناجي تعرف والطالب نفسه‪ ،‬بحيث يتم إختبار وحتديد وتقومي‬ ‫القدوة على �أنها كل ما يتخذه الإن�سان قدراته وميوله وقراءة واقع السوق‬

‫مثاﻻً حي ًا يف �سائر �أفعاله و�أقواله‪ ،‬ويف‬ ‫حني حتمل القدوة الإيجابية ال�سلوك‬ ‫وال�صفات ال�صاحلة التي تتما�شى مع‬ ‫العادات والتقاليد املجتمعية والدين‬ ‫الإ�سالمي‪ ،‬تكون القدوة ال�سيئة عك�س‬ ‫ذلك‪.‬‬

‫لأحد �أفراد �أ�سرته"‪.‬‬

‫وتقول فاطمة "هناك العديد من‬ ‫الأ�شخا�ص البالغني الذين يجدون‬ ‫�صعوبة يف التمييز بني الإقتداء‬ ‫وت�ضيف "�أف�ضل مرحلة لإختيار الفرد ب�شخ�ص ما وتقليده‪ ،‬ولنبني الفرق‬ ‫لقدوته هي مرحلة الإدراك والتمييز ف�إن القدوة هي �إتخاذ �شخ�ص مثاﻻً‬ ‫بني ال�سلوكيات ال�صحيحة واخلاطئة‪،‬‬ ‫�إذ �أن الإقتداء ب�شخ�ص ما هو �إختيار يُحتذى به‪� ،‬أما التقليد فهو �أن متار�س‬ ‫�أفعا ًال يقوم بها ا�ﻵخرون دون تفكري‬ ‫يتم بكامل �إرادة وعقل الفرد‪ ،‬وهو‬ ‫�أو �إدراك ما �إذا كانت �صحيحة �أو‬ ‫خمتلف متام ًا عن التقليد الفطري‬ ‫الذي يقوم به الطفل يف بداية حياته خاطئة"‪.‬‬

‫حممد عبد الرحيم‬

‫الم�س حممد عبد الرحيم جناح‬ ‫والده و�سعى �إىل �أن يكون نف�سه‬ ‫وهو الذي بد�أ من ال�صفر ومتكن‬ ‫بف�ضل �إجتهاده من �أن ي�صبح‬ ‫مدير ًا ب�أحد امل�صارف يف مملكة‬ ‫البحرين‪ ،‬جتربة والده منوذج يعتقد‬ ‫حممد �أنها جديرة ب�أن يقتدي بها‬ ‫كل ال�شباب لأن امل�ستحيل ال يندرج‬ ‫�ضمن م�صطلحات قامو�س حياته‪،‬‬ ‫وي�ؤكد حممد "بح�سب وظيفة والدي‬ ‫ف�إن كل �سبل الرفاهية متاحة يل‪،‬‬ ‫لكني وبفخر �أريد �أن �أ�صبح مثله‪ ،‬لذا‬ ‫�أنا حري�ص على الإهتمام بدرا�ستي‬ ‫من �أجل �صعود �سلم النجاح ب�إرادة‬ ‫و�إ�ستحقاق‪ ،‬ولأين حري�ص على ديني‬ ‫�أي�ض�أ ف�إن قدوتي نبي الأمة حممد‬ ‫�صلى اهلل عليه و�سلم‪.‬‬

‫من أبرز صفات القدوة الصاحلة‪ ،‬اآلتي‪:‬‬ ‫�إقرتان القول والعمل‪ ،‬فالقدوه ال�صاحلة �أن تقول خري ًا وتعمل خرياً‪،‬‬ ‫فال جتد تناق�ض ًا بني منطقها و�سلوكها‪.‬‬ ‫حيازة م�ؤهالت و�صفات م�ؤثرة‪ ،‬وكلما كانت القدوة حائزة على‬ ‫م�ؤهالت �أكربكانت قوه الدفع �أكرب‪.‬‬ ‫الثبات على املبادئ‪ ،‬ف�إن ال�شاب �أو الفتاة قد ينهار حتت ال�ضغوط‪،‬‬ ‫ولكنه �إذا تذكر الثابتني ال�صامدين وا�صل امل�سري‪.‬‬ ‫العمل على ال�سجية وعدم التكلف‪ ،‬فكلما كانت القدوة تت�صرف بوحي‬ ‫من ثقتها بنف�سها و�إميانها دون ت�صنع �شد ذلك الأنظار �إليها‪.‬‬

‫وتو�ضح "ميكنك تلخي�ص القدوة يف‬ ‫�أنها �إتخاذك ل�شخ�صية ما تراها‬ ‫�أف�ضل منك يف �سلوكيات وجوانب‬ ‫حمددة تفتقدها‪ ،‬على �أن تكون‬ ‫�إيجابية وت�سد الثغرات والنواق�ص‬ ‫لديك‪ ،‬وجدير بالذكر �أن اهلل �سبحانه‬ ‫وتعاىل قد قال يف حمكم كتابه (لقد‬ ‫كان لكم يف ر�سول اهلل �أ�سوة ح�سنة)‪،‬‬ ‫وبالتايل ف�إن النبي حممد (�صلى اهلل‬ ‫عليه و�سلم) هو �أعظم �شخ�صية ميكن‬ ‫�أن ت�ضعها ن�صب عينيك و�أن تقتدي‬ ‫بها وتتعلم منها"‪.‬‬


‫قافة‬

‫ث‬

‫قافة‬

‫ث‬

‫‪65‬‬

‫‪64‬‬ ‫الكتاب‪( :‬روائع يف امل�سرح وال�شعر)‬ ‫لل�شاعر والفيل�سوف‬ ‫الهندي رابندرانات‬ ‫طاغور‬ ‫النا�شر‪ :‬مكتبة نوبل‬ ‫ترجمة‪ :‬بديع حقي‬

‫روائع فيلسوف‬ ‫هندي بني يديك!‬ ‫من هو طاغور؟‬

‫طاغور �أو "منارة الهند" كما يقول عنه غاندي‪� ،‬أكرث �شعراء الهند وفال�سفتها‬ ‫�صيتاً و�شهرة‪ ،‬ح�صل على جائزة نوبل يف العام ‪ 1914‬ملا متيزت به �أ�شعاره‬ ‫وم�سرحياته من رقة وعذوبة وجودة‪.‬‬ ‫الفل�سفة والأدب والفنون كانت عامله اجلميل‪ ،‬فقد �ألّف عدد ًا كبري ًا من امل�سرحيات والدواوين‬ ‫ال�شعرية والروايات‪ ،‬منها‪� :‬أغاين امل�ساء‪� ،‬أغاين ال�صباح‪ ،‬حطام ال�سفينة‪ ،‬الهالل‪ ،‬وغريها الكثري‪.‬‬ ‫ويف العام ‪ 1941‬تويف طاغور‪ ،‬وافتقدت الهند بغيابه �أهم �شعرائها و�أكرثهم نبوغ ًا و�إبداعاً‪.‬‬

‫مرفأ السالم‬

‫الشعر واملسرح‬

‫من �أبرز و�أجمل ما �أ�سّ �سه طاغور‬ ‫هو �إن�شا�ؤه يف العام ‪ 1901‬مدر�سة‬ ‫(�شانتينيكيتان) ومعناها مرف�أ‬ ‫ال�سالم‪ ،‬وذلك يف �إحدى �ضواحي‬ ‫مدينة (كلكتا) الهنديّة‪ ،‬واختار لها‬ ‫قلب الغابة موقعاً‪.‬‬

‫ي�ضم هذا الكتاب عدد ًا من روائع‬ ‫الق�صائد وامل�سرحيات التي �ألّفها‬ ‫طاغور يف مراحل خمتلفة من حياته‪،‬‬ ‫ويتميّز �شعره بالعذوبة ورقة الألفاظ‪،‬‬ ‫�إىل جانب �سهولته يف الفهم رغم‬ ‫الرموز العديدة التي ي�ستخدمها يف‬ ‫كتاباته‪.‬‬

‫�أما برنامج الطلبة يف مدر�سته‬ ‫الفريدة ‪ -‬كما يُنقل عنه ‪ -‬فهو‬ ‫خمتلف ومميّز‪ ،‬فالطلبة ي�ستيقظون‬ ‫عند الفجر‪ ،‬يرتِّلون الأنا�شيد العذبة‪،‬‬ ‫ثم مي�ضون �إىل غرفهم فريتبون‬ ‫فر�شهم‪ ،‬وينطلقون للمالعب‪،‬‬ ‫فيزاولون متارينهم الريا�ضية‪ ،‬ثم‬ ‫يلوذ كل طالب بركنٍ للت�أمّل والتفكّر‪،‬‬ ‫ف�إذا �إن��هت فرتة الت�أمل �أقبلوا على‬ ‫�إفطار ال�صباح‪ ،‬ومنه �إىل ال�صالة‪،‬‬ ‫فالدرا�سة النظرية‪.‬‬ ‫وبعد ال�ساعة الثانية ع�شرة ظهراً‪،‬‬ ‫وعندما ينتهي برنامج الدرا�سة‬ ‫النظرية‪ ،‬يبد�أ برنامج الدرا�سة‬ ‫العملية عرب ري احلدائق وتن�سيقها‪،‬‬ ‫و�إر�شاد الفالحني يف القرى املجاورة‪،‬‬ ‫وعندما ي�سدل الظالم �ستاره يجتمع‬ ‫الطلبة معاً‪ ،‬فيمثلون امل�سرحيات‬ ‫ويقر�ؤون الن�صو�ص الأدبيّة املميّزة‪.‬‬

‫ومن الناحية املو�ضوعية‪ ،‬ف�إن �أ�شعار‬ ‫تو�ضح �إلتزامه‬ ‫طاغور وم�سرحياته ّ‬ ‫بالقيم واملبادئ التي كان يود بذرها‬ ‫يف جمتمعه‪ ،‬فقد حكى فيها عن‬ ‫الإميان واملحبة والأمل وال�سالم‪،‬‬ ‫ولطاملا ركّز على دعوة الإن�سان �إىل‬ ‫الإبتعاد عن املاديات‪ ،‬كما عمل ب�شعره‬ ‫على مقاومة الإ�ستعمار‪ .‬ومل يغفل‬ ‫طاغور الق�ضايا الإجتماعية التي كان‬ ‫املجتمع الهندي يواجهها‪ ،‬فانتقد‬ ‫الكثري من العادات ال�سلبية‪.‬‬ ‫للغات‬ ‫وقد ترجمت م�سرحياته ٍ‬ ‫عديدة‪ ،‬وقام هو �شخ�صي ًا برتجمة‬ ‫�أعمال له �إىل اللغة الإجنليزية لنبوغه‬ ‫فيها بعد �إقامته يف بريطانيا ودرا�سته‬ ‫للأدب الإجنليزي‪.‬‬

‫منوذج من قصائده‬

‫لمِ َ �إنطف�أ امل�صباح؟‬ ‫لقد �أحطته مبعطفي‪ ،‬ليكون‬ ‫مبنجى من الريح‪ ،‬ولهذا فقد‬ ‫�إنطف�أ امل�صباح!‬ ‫لمِ َ ذَ وت الزهرة؟‬ ‫لقد �شددتها �إىل قلبي يف �شغف‬ ‫قلق‪ ،‬ولهذا فقد ذَ وَت الزهرة!‬ ‫لمِ َ ن�ضب النهر؟‬ ‫لقد و�ضعت �سد ًا يف جمراه‬ ‫لأفيد منه وحدي‪ ،‬ولهذا فقد‬ ‫ن�ضب النهر!‬ ‫لمِ َ �إنقطع وتر املعزف؟‬ ‫لقد حاولت لأن �أ�ضرب عليه‬ ‫نغم ًا �أعلى مما تطيقه قدرته‪،‬‬ ‫ولهذا فقد �إنقطع وتر املعزف!‬ ‫(ديوان الب�ستاين‪)52-‬‬


‫روعي‬

‫مشر‬

‫مش‬

‫‪66‬‬

‫وعي‬

‫‪67‬‬

‫ضمن فعاليات "املنامة عاصمة للسياحة العربية”‬

‫"باب البحرين” يتزين مبشاريع شبابية‬

‫باكيزة عبد الرحمن ‪ ..‬طعم الفرح!‬ ‫املهرجان الت�سويقي الثقايف الذي رافق �إفتتاح‬ ‫مثلت �سوق باب البحرين املحطة الرئي�سية‬ ‫متجر "�آي�س كرمي ن�صيف" ومقهى "زعفران" يف‬ ‫�ضمن الفعاليات امل�صاحبة للمنامة عا�صمة‬ ‫�سوق املنامة القدمي‪ ،‬والذي يهدف لإعادة احلياة‬ ‫لل�سياحة العربية‪ ،‬وذلك من خالل املهرجان‬ ‫الذي نظمته وزارة الثقافة م�ؤخراً والذي �أعاد التجارية يف باب البحرين يقدم من خالله عدد‬ ‫احلياة للمواقع التاريخية والأماكن الأثرية عرب من ال�شباب البحرينيني واملبدعني م�شاريعهم‬ ‫�إحياء املقاهي ال�شعبية واملطاعم التي لها مكانها ال�صغرية‪� ،‬إذ يعر�ضون منتجاتهم املبتكرة‬ ‫يف ذاكرة الرتاث البحريني لإ�ستقطاب �أكرب عدد يف العديد من املجاالت كت�صميم املجوهرات‬ ‫واملالب�س واحللويات وغريها‪.‬‬ ‫من ال�سياح واملقيمني‪.‬‬

‫هكذا تقول باكيزة التي �أطلقت �إ�سم‬ ‫الباعة املتجولني يف تك�سا�س‪ ،‬و�ضعت‬ ‫عا�شت باكيزة عبد الرحمن قرابة‬ ‫العام والن�صف يف والية تك�سا�س‬ ‫و�صفاتها ومل�ساتها اخلا�صة على قائمة "باكوز تاكوز" على م�شروعها‪ ،‬وتذكر‬ ‫بالواليات املتحدة الأمريكية‪ ،‬والتي‬ ‫الطعام التي �أعدتها ب�إجتهاد �شخ�صي‪ ،‬ب�أن الوجبات اخلفيفة التي تقدمها‬ ‫ت�شتهر بالأكالت املك�سيكية ذات الطعم وبالتعاون مع عدد من �صديقاتها‬ ‫تتميز مبذاقها الغني من جهة‪ ،‬ومتنح‬ ‫وزمالئها بد�أت بتنفيذ امل�شروع املتجول‬ ‫املميز‪ ،‬ولأنها تتذوق الطعام ب�شكل‬ ‫الذي يقت�صر على امل�شاركة يف املعار�ض �شعور ًا بال�سعادة والب�ساطة‪ ،‬وهي ال‬ ‫جيد‪ ،‬قررت �أن يكون لها م�شروعها‬ ‫تتبع و�صفة معينة بل تبدع يف كل مرة‬ ‫والأ�سواق املتنقلة‪.‬‬ ‫اخلا�ص حني عادت للبحرين‪.‬‬ ‫"طعم الفرح هو ما مييز م�شروعي"‪ ،‬تطبخ فيها‪.‬‬ ‫�إ�ستوحت باكيزة فكرة م�شروعها من‬


‫روعي‬

‫مشر‬

‫مش‬

‫وعي‬

‫‪69‬‬

‫‪68‬‬

‫فاطمة السعد ‪ ..‬نصائح للجمال‬ ‫ع�شقت الألوان وعامل اجلمال منذ‬ ‫�صغرها‪ ،‬وقررت بعد التخرج �أن‬ ‫حت�صل على �شهادة معتمدة فتوجهت‬ ‫للدرا�سة يف كندا يف "برياميتا‬ ‫�أكادميي"‪ ،‬لتبد�أ فاطمة ال�سعد‬ ‫م�شروعها الذي ميكنها �أن تبدع فيه‬ ‫و�أ�صبحت خبرية جتميل‪.‬‬ ‫وجدت فاطمة يف �سوق باب البحرين‬

‫مكان ًا مثالي ًا للرتويج مل�شروعها‪ ،‬حيث وتبيع بع�ض �أنواع املكياج املعروفة‬ ‫ت�ضع مل�ساتها على وجوه زبونات ال�سوق‪ ،‬ب�أ�سعار تناف�سية‪.‬‬ ‫ولأنها تهتم كثري ًا بالأعمال اخلريية‬ ‫وتقدم لهن ن�صائح يف عامل املكياج‬ ‫واملو�ضة والتجميل تتنا�سب مع طبيعة تخ�ص�ص خبرية التجميل فاطمة‬ ‫ال�سعد الريع الذي حت�صل عليه من‬ ‫ب�شرة كل منهن ومالمح وجوههن‪.‬‬ ‫لدى فاطمة غرفة خم�ص�صة للتجميل م�شاركتها بالأ�سواق واملعار�ض لهذه‬ ‫يف منزلها‪ ،‬وهي تعمل بالتعاون مع �أحد الأعمال‪ ،‬وتعترب هذه امل�شاركات دعاية‬ ‫عن قرب مل�شروعها‪.‬‬ ‫ال�صالونات الن�سائية املعروفة �أي�ضاً‪،‬‬

‫صالح رشدي ‪ ..‬بيع إلكرتوين‬ ‫متوافر يف ال�سوق املحلي‪ ،‬وي�شرتيها من حول امل�شاركة يف �سوق باب البحرين‪،‬‬ ‫لأن �إيجارات املحالت التجارية‬ ‫الواليات املتحدة الأمريكية‪.‬‬ ‫مرتفعة‪ ،‬ولأن منط الت�سوق احلايل‬ ‫يقول �صالح �أنه �إىل جانب �إ�ستخدام‬ ‫البيع الإلكرتوين هو ما يعتمد عليه‬ ‫تغري و�سط تزايد م�شاغل احلياة‪،‬‬ ‫املوقع الإلكرتوين من املهم �أن يكون‬ ‫�صالح يف م�شروعه من خالل موقعه‬ ‫�إختار �صالح ر�شدي الذي �إفتتح‬ ‫�أ�صحاب امل�شاريع قريبني من الزبائن‪،‬‬ ‫‪� ،store of fashion‬إذ �أنه يبيع‬ ‫م�شروعه اخلا�ص بالتعاون مع �أخته‬ ‫�أن يتجه للت�سويق الإلكرتوين‪ ،‬فهو‬ ‫منتجات داخل وخارج مملكة البحرين‪ ،‬فهذا املكان فر�صة لقيا�س الآراء‬ ‫يختار الإك�س�سوارت والنظارات واحللي معزز ًا �إ�ستخدام و�سائل النقل‬ ‫والتعرف على النا�س و�إكت�ساب اخلربة‬ ‫الن�سائية بدقة بعد درا�سة الذوق العام والتو�صيل‪ ،‬ومن �أجل تن�شيط حركة‬ ‫والإعالن عن املوقع ب�شكل �أو�سع‪.‬‬ ‫واملو�ضة الدارجة والبحث عما هو غري الب�ضائع بالربيد‪.‬‬


‫آفاق‬

‫آفاق‬

‫‪71‬‬

‫‪70‬‬ ‫وكما هو معروف ف�إن احلياة دون ماء م�ستحيلة للب�شر‪،‬‬ ‫فاملاء �سبب احلياة الأول‪ ،‬مما يجعله �أغلى كنوز الأر�ض‬ ‫للب�شرية جمعاء!‬ ‫ويعكف الباحثون الفلكيون على البحث عن املاء يف‬ ‫كواكب �أخرى‪ ،‬ويف �سياق ذلك �إكت�شف علماء الف�ضاء يف‬ ‫العام ‪ 2012‬كوكب ًا مائي ًا خارج املجموعة ال�شم�سية‪ ،‬وهو‬ ‫كوكب يدور حول جنمه‪ ،‬ويبعد عن الأر�ض مبقدار ‪40‬‬ ‫�سنة �ضوئية‪ ،‬ويقول العلماء �أن جزء ًا كبري ًا من كتلة هذا‬ ‫الكوكب تتكون من املاء!‬ ‫وي�ضيف العلماء ب�أن هذا الكوكب "يتدثر يف غالف جوي‬ ‫من بخار املاء"‪ ،‬كما �أنه ال ي�شبه �أي كوكب �آخر عرفه‬ ‫املخت�صون من قبل‪ .‬و�أكدت الدرا�سات التي �أجراها‬ ‫العلماء على هذا الكوكب ب�إ�ستخدام تل�سكوب "هابل"‬ ‫ال�شهري �أن املاء هو العن�صر الغالب يف هذا الكوكب‪.‬‬ ‫ولكن الأهم من الإكت�شاف الأول ال�سابق هو هذا الإكت�شاف‬ ‫الذي يخ�ص الكوكب الأحمر "املريخ" القريب جد ًا‬ ‫من الأر�ض! فقد �أزاح العلماء يف وكالة �أبحاث الف�ضاء‬ ‫الأمريكية (نا�سا) ال�ستار عن �إكت�شاف عُ ّد من �أكرث‬ ‫الإكت�شافات املتعلقة بالكوكب الأحمر �أهمية‪� ،‬إذ بينت‬ ‫رحالت الإ�ستك�شاف �أن كوكب املريخ يحتوي على حميطات‬ ‫من املياه املتجمدة حتت �سطح الأخاديد العمالقة للكوكب‪،‬‬ ‫و�أن هذه املياه املتجمدة قد ت�ؤدي يف حالة ذوبانها �إىل غمر‬ ‫املريخ يف حميط من املياه عمقه ‪ 500‬مرت!‬

‫املاء‬

‫‪..‬‬ ‫هل يوجد يف كواكب أخرى؟!‬

‫املهم يف هذا الإكت�شاف �أنه قد يلفت الإنتباه �إىل �إحتمالية‬ ‫وجود حياة يف املريخ يف احلقب املا�ضية‪ ،‬و�إحتمالية �أن‬ ‫يكون الكوكب �صاحل ًا ملعي�شة الب�شر‪� ،‬أو عى �أقل تقدير‬ ‫م�صدر ًا للمياه ال�صاحلة لل�شرب يف املرحلة املقبلة‪.‬‬ ‫هذا الإكت�شاف الأويل يفتح الباب �أمام الرحالت‬ ‫الإ�ستك�شافية للفح�ص والتثبت من �إمكانية الإ�ستفادة من‬ ‫هذا الإحتياطي‪ ،‬وفيما لو �صحت التوقعات‪ ،‬ف�سيكون مهم ًا‬ ‫التفكري يف كيفية نقله �إىل كوكب الأر�ض!‬

‫وجود املاء وبالتايل احلياة يف كواكب �أخرى م�س�ألة طاملا �شغلت ذهن العلماء‪ ،‬وي�شتد‬ ‫الرتكيز عليها يف ظل التنب�ؤات مب�شاكل بيئية‪� ،‬أو نق�ص �أو تلوث قد يطال املاء يف كوكب‬ ‫الأر�ض ب�سبب قالقل قد تن�شب يف امل�ستقبل‪� ،‬أو ظروف طبيعية �صعبة حُمتملة‪.‬‬ ‫صورة توضيحية لكوكب املريخ‬

‫وحتى ذلك احلني �سيبقى ال�س�ؤال قائماً‪ :‬هل �سيتو�صل‬ ‫علماء الف�ضاء لإكت�شاف "خزان مائي ف�ضائي" ل�ضمان‬ ‫م�ستقبل الب�شرية؟ �أم �ستظل الفكرة حلم ًا يراودهم فقط؟!‬


‫واصل‬

‫تو‬

‫اصل‬

‫ت‬

‫‪73‬‬

‫‪72‬‬

‫"أحمد” ‪..‬‬

‫"املادة” تُنهي‬ ‫حلم دراسته‬ ‫باخلارج!‬

‫منذ �أن كان "�أحمد" يف‬ ‫املرحلة الثانوية كان ينوي‬ ‫�إ�ستكمال درا�سته اجلامعية يف‬ ‫اخلارج‪� ،‬أراد دوماً �أن يجرب‬ ‫منط احلياة ب�إنفراد و�أن‬ ‫يعتمد على نف�سه يف �إدارة‬ ‫�أموره وتخطيط حياته‪.‬‬

‫قبل �أن يتخرج من املدر�سة طرح‬ ‫"�أحمد" وهو �أكرب �إخوته الأربعة‬ ‫املو�ضوع على والده للنقا�ش‪،‬‬ ‫�أخربه ب�أنه يحلم ب�أن ي�سكن يف‬ ‫مكان م�ستقل وبعيد و�أن يكر�س‬ ‫وقته وجهده لدرا�سة تخ�ص�ص‬ ‫املحا�سبة يف �إحدى اجلامعات‬ ‫املاليزية املعرتف بها‪ ،‬و�أنه جمع‬ ‫كافة املعلومات املتعلقة بالدرا�سة‬ ‫واحلياة هناك وحدد ماذا �سيحتاج‬ ‫من والده‪.‬‬

‫فكر �أحمد ب�إيجابية واعترب ما يف ماليزيا جتربة للحياة‬ ‫�إ�ستفاد منها كثرياً وطور مهاراته و�شخ�صيته ولغته‬

‫و�إجتهد و�أحرز معد ًال مب�ستوى جيد للمرة الثانية �إىل البحرين‪� ،‬شعر‬ ‫�أن هناك خطب ما بوالده منذ �أن‬ ‫لأنه كر�س وقته وجهده يف الغربة‬ ‫حطت رجله �أر�ض الوطن‪� ،‬إنتظر‬ ‫من �أجل حتقيق هدف وا�ضح‬ ‫عدة �أيام ليت�أكد من �إح�سا�سه‪ ،‬ثم‬ ‫بالن�سبة له‪.‬‬ ‫قرر �أن ي�س�أل والدته عما �إذا كانت‬ ‫عاد "�أحمد" يف �إجازة ق�صرية‬ ‫هناك م�شكلة ما‪ .‬بدت الوالدة‬ ‫بني الف�صلني الدرا�سيني للبحرين متوترة‪ ،‬وطلبت منه �أن يتحدث‬ ‫وق�ضى �أ�سبوعني بني �أهله‬ ‫طلب والد "�أحمد" من �إبنه �أن‬ ‫مبا�شرة لوالده‪ ،‬تردد لوهلة ثم‬ ‫وي�شعر‬ ‫بنف�سه‬ ‫ا‬ ‫ً‬ ‫فخور‬ ‫كان‬ ‫أ�صحابه‪،‬‬ ‫�‬ ‫و‬ ‫ميهله فرتة زمنية حمددة ليدر�س‬ ‫�س�أله‪ ،‬وكان اجلواب �أنه غري قادر‬ ‫يف‬ ‫حياته‬ ‫عن‬ ‫يتحدث‬ ‫وهو‬ ‫بال�سعادة‬ ‫الأمر‪ ،‬ولأنه مل يرغب ب�أن يت�سبب‬ ‫على �إ�ستكمال م�صاريف درا�سته يف‬ ‫لإبنه بالإحباط وافق على م�ض�ض‬ ‫ماليزيا‪ ،‬ومبا �أجنزه على امل�ستوى اخلارج‪.‬‬ ‫بعد عدة �أيام من النقا�ش بينهما‪ .‬الأكادميي من جهة وال�شخ�صي‬ ‫وقع اخلرب على "�أحمد"‬ ‫من جهة �أخرى‪� ،‬إذ بات ب�إمكانه‬ ‫�شعر الإبن بالفرح وبد�أ �إجراءات‬ ‫الإعتماد على نف�سه يف كل تفا�صيل كال�صاعقة‪� ،‬شعر بحزن �شديد‪ ،‬لكن‬ ‫الت�سجيل املبدئية‪ ،‬وفور �أن �أنهى‬ ‫حر�صه على م�شاعر والديه جعله‬ ‫حياته ومنطها الذي ر�سمه بدقة‪.‬‬ ‫�إمتحانات ال�شهادة الثانوية العامة‬ ‫يتما�سك‪ .‬كلف "�أحمد" �أحد زمالئه‬ ‫نف�سه‬ ‫وباحلما�س‬ ‫الثاين‬ ‫الف�صل‬ ‫�‬ ‫أ‬ ‫بد‬ ‫وح�صل على �إفادة التخرج مبعدل‬ ‫لينهي �إجراءات �إن�سحابه من‬ ‫رفع‬ ‫من‬ ‫ومتكن‬ ‫أحمد"‬ ‫�‬ ‫"‬ ‫إجتهد‬ ‫�‬ ‫ما‬ ‫جيد جد ًا مرتفع �سارع لإ�ستكمال‬ ‫اجلامعة املاليزية‪ ،‬مل ي�ش�أ �أن يزعج‬ ‫بد�أ به‪ ،‬وقبل �أن يبد�أ العام الدرا�سي معدله الرتاكمي مما زاد من �شعوره والده الذي حاول جاهد ًا �أن ير�ضي‬ ‫بالر�ضا عن نف�سه‪ ،‬كان ي�ؤمن ب�أن‬ ‫اجلديد كان قد �إنطلق لوجهته‬ ‫�إبنه‪ ،‬فكر ب�إيجابية و�إعترب ما ق�ضاه‬ ‫مادي‬ ‫دعم‬ ‫من‬ ‫والده‬ ‫له‬ ‫يقدمه‬ ‫ما‬ ‫التي �إختارها بالتعاون مع مكتب‬ ‫هناك جتربة للحياة يف اخلارج‬ ‫أن‬ ‫�‬ ‫قبل‬ ‫ال‬ ‫ً‬ ‫أو‬ ‫�‬ ‫لنف�سه‬ ‫يثبت‬ ‫أن‬ ‫�‬ ‫يتطلب‬ ‫للخدمات التعليمية‪.‬‬ ‫�إ�ستفاد منها كثري ًا وطور مهاراته‬ ‫يثبت لوالده ب�أنه ي�ستحقه و�أنه �أهل و�شخ�صيته ولغته‪.‬‬ ‫بد�أ الف�صل الأول و�إنتظم "�أحمد" لذلك‪.‬‬ ‫يف الدرا�سة وكانت الأمور ت�سري على‬ ‫جل�س مع والده بهدوء مرة �أخرى‬ ‫أحمد"‬ ‫�‬ ‫"‬ ‫عاد‬ ‫ال�صيف‬ ‫إجازة‬ ‫�‬ ‫يف‬ ‫خري ما يرام حينها‪ ،‬جد "�أحمد"‬ ‫بعد �أن رتب �أفكاره‪� ،‬صارحه فيما‬ ‫يخ�ص قدراته املادية‪ ،‬بعدها �إلتحق‬ ‫"�أحمد" بجامعة �أخرى يف البحرين‬ ‫وقع اخلرب على "�أحمد" كال�صاعقة‪� ،‬شعر بحزن �شديد‪ ،‬لكن وقرر العمل بنظام جزئي من �أجل‬ ‫حر�صه على م�شاعر والديه جعله يتما�سك‪..‬‬ ‫حتمل جزء من تكاليف درا�سته‬ ‫ومل�ساعدة والده يف ذات الوقت‪.‬‬


‫منوذج‬

‫يدس‬

‫منوذ‬

‫مرس‬

‫ج‬ ‫مرسي‬

‫‪74‬‬

‫هكذا هي احلياة ‪ ..‬قد متر فيها �أحياناً‬ ‫بلحظات �سعيدة و�أخرى حزينة‪ ،‬وحني تغرق‬ ‫يف حالة �شعورية معينة حتتاج �إىل تغيريها‬ ‫ب�شكل �إيجابي لتعي�ش الإ�ستقرار النف�سي‪..‬‬

‫ولتعلم �أن منوذج مر�سيد�س ي�ساعدك على تغيري حالتك‬ ‫ال�شعورية‪ ،‬ف�أنت يف �إطاره عندما تعزم على التغيري من‬ ‫احلالة ال�سلبية تفكر وتتذكر حالة �إيجابية مرت عليك ثم‬ ‫تدجمها مع �أفكارك‪ ،‬ومتار�س نف�س ال�سلوك واحلركات التي‬ ‫كنت تعملها يف تلك احلالة الإيجابية‪ ،‬حتى تنف�صل تدريجي ًا‬ ‫عن احلالة ال�سلبية‪.‬‬

‫ �إدراك �أن التغيري ي�صب يف م�صلحتك‪ ،‬وب�أنك قادر على‬‫التحكم بنف�سك‬

‫وقد �سمي النموذج بهذا الإ�سم نظر ًا لل�شبه الكبري بني �شكله‬ ‫و�شكل �شعار �شركة مر�سيد�س لل�سيارات‪ ،‬وبح�سب النموذج‬ ‫ف�إن النف�س تقع بني ال�سلوك‪ ،‬التفكري‪ ،‬وال�شعور‪ ،‬وكل م�ستوى‬ ‫من هذه امل�ستويات ي�ؤثر على الآخر‪ ،‬كما �أن كل �إن�سان لديه‬ ‫ميل وت�أثري �أكرب على م�ستوى معني منها‪ ،‬وبذلك يكون لديه‬ ‫القدرة على الت�أثري على بقية امل�ستويات‪.‬‬

‫اﻟ‬ ‫ﺸ‬

‫ا‬

‫ﻌﻮر‬

‫ﻟﺘﻔ‬

‫ﻜ‬

‫ومن �أجل ذلك عليك الرتكيز على النقاط التالية‪:‬‬

‫اﻟﺴﻠﻮك‬

‫منوذج مرسيدس ‪..‬‬ ‫احلالة الشعورية = السلوك ‪ +‬التفكري ‪ +‬الشعور‬

‫دس‬

‫ �إ�ستغالل املخزون الرتاكمي يف ذاكرتك عرب �إ�ستدعاء‬‫اللحظات اجلميلة‬ ‫‪ -‬الإ�ستفادة من املحفزات املتاحة لك‬

‫‪75‬‬


‫منوذج‬

‫مرس‬

‫وعلى �ضوء هذا النموذج انق�سمت مدار�س الربجمة اللغوية الع�صبية‪ ،‬بع�ضها تركز على جانب التفكري لأنه يرتبط‬ ‫باملعتقدات والقيم‪ ،‬و�أخرى على اجلانب ال�سلوكي باعتبار �أن التعامل معه �سهل وم�ؤثر للغاية‪ ،‬والثالثة تركز على ال�شعور‬ ‫والأحا�سي�س‪ .‬وهذه املدار�س ترى �أن من عوامل الربجمة �أي�ضاً‪ :‬البيئة‪ ،‬الإنتماء‪ ،‬ال�شخ�صية امل�ؤثرة‪ ،‬والعواطف احلادة‪.‬‬ ‫ووفق ًا لهذه املدار�س‪ ،‬هناك �إن�سان "�سلوكي" و�إن�سان "�شاعري" و�إن�سان "فكري"‪.‬‬

‫إ‬

‫نس‬

‫إن‬ ‫س‬ ‫إ�نف ان‬

‫ح عايل "‬ ‫�‬ ‫ش‬ ‫ا‬ ‫�س سا�س وحاد ع‬

‫ري وم‬ ‫حما�س ع الغ�ض �ؤثر‬ ‫ي وم ب‬ ‫ع‬ ‫طاء‬

‫ر‬ ‫ي”‬

‫إنسان "سلوكي”‬ ‫عملي ومغامر‬ ‫�سريع احلركة‬ ‫�إندفاعي وحما�سي‬ ‫ال يرتاح حتى ينجز‬

‫لكن النا�س عموم ًا مزيج من كل هذه ال�صفات امل�ستندة على‬ ‫املدار�س الثالث للربجمة اللغوية الع�صبية‪ ،‬ولذلك عليك �أن‬ ‫تخاطب النا�س على قدر عقولهم‪ ،‬ف�أنت قادر على ذلك‪ ،‬كل‬ ‫ما عليك �أن تقر�أ من حولك �أكرث وال ت�ستعجل احلكم‪ ،‬ولتكن‬

‫�شخ�صية �أكرث �إتزان ًا ون�ضج ًا وعقالنية‪ ،‬وبناء على كل موقف‬ ‫اتخذ ال�سلوك والقرار والطابع املنا�سب‪� ،‬سواء تطلب منك‬ ‫املوقف �أن تكون �سلوكي ًا �أو فكري ًا �أو �شاعرياً‪.‬‬

‫دس‬

‫مترين (ثالثية التألق)‬ ‫ ارفع مقايي�سك‬‫ غري قناعاتك‬‫ بدل �إ�سرتاتيجيتك‬‫ �إبق على ت�ألقك بالتطوير امل�ستمر‬‫‪� -‬إرفع‪ ،‬غري‪ ،‬بدل‪ ،‬طور‬

‫ا‬ ‫هم ن "‬ ‫م ه مال فك‬ ‫من ثري للج حقة الأ ري”‬ ‫يع� طقي �أك دل فكار‬ ‫شق‬ ‫رث م‬ ‫حتليل ن ال‬ ‫كل �شي الزم‬ ‫ء‬

‫‪76‬‬

‫يدس‬

‫منوذ‬

‫ج‬ ‫مرسي‬

‫ثم �أجب‪:‬‬ ‫ما الذي‬ ‫تريد �أن‬ ‫ت�صل �إليه‬ ‫يف كل مما‬ ‫يلي ‪ ....‬؟‬

‫ التح�صيل العلمي‬‫ الدخل العملي‬‫ احلياة الأ�سرية‬‫ الدعوة والت�أثري‬‫ اجلانب البدين وال�صحة‬‫‪ -‬اجلانب الإمياين الروحي‬

‫ومن ثم حدد‬ ‫قناعاتك املعوقة‬ ‫جتاه كل ما �سبق‪،‬‬ ‫وذلك من �أجل‬ ‫التغلب عليها‪.‬‬

‫مترين (مصرف املشاعر)‬ ‫امل�شاعر كامل�صرف (البنك املركزي) تودع فيها وت�سحب منها ‪..‬‬ ‫مثال‪ :‬عندما تطلب من زميلك �أن يح�ضر لك كوب ًا من املاء‪� ،‬إطلب منه‬ ‫ويف نف�س الوقت �إبت�سم‪� ،‬أو قل �إح�ضر املاء وهذه هدية لك‪ ،‬وبهذا تكون قد‬ ‫�سحبت و�أودعت يف �آن واحد‪ ،‬ومل يتغري �شيئ ًا يف م�صرف امل�شاعر لديك!‬

‫اإليداع‪:‬‬

‫ العطف واملجاملة‬‫ الوفاء بالوعد‬‫ الإلتزام باملتوقع‬‫ الإعرتاف باخلط�أ‬‫ الإبت�سامة‬‫ ال�سالم والتوا�صل‬‫‪ -‬الهدايا‬

‫حب‪ :‬لظة‬ ‫س والغ‬ ‫ة‬

‫د سارة‬ ‫ال لق�سو لعهو ري ال�‬ ‫ ا ق�ض ا ت غ طاء‬‫ ن املفاج�آ ر للأخ و�س‬‫عب‬ ‫ ربي‬‫ الت جهم وال �صل‬‫الت لتوا‬ ‫ا‬ ‫ ‪ -‬عدم بات‬‫الطل‬ ‫‬‫قوانني اإليداع‪:‬‬

‫ الإعتذار وال�شكر عند ال�سحب‬‫ �أن يح�س الآخر بكونه �إيداع ًا‬‫‪� -‬إ�ستثمار اخل�سائر‬

‫للمزيد من املعلومات‬ ‫‪www.memar.net‬‬

‫‪77‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪79‬‬

‫‪78‬‬

‫قطاع اإلتصاالت ‪..‬‬

‫طفرة قوية وتطور مستمر‬

‫ي�شهد قطاع الإت�صاالت يف مملكة البحرين طفرة قوية‬ ‫مع وجود عدة م�شغلني رئي�سيني‪ ،‬مثل �شركة البحرين‬ ‫للإت�صاالت ال�سلكية والال�سلكية (بتلكو)‪ ،‬وجمموعة (زين)‪،‬‬ ‫و�شركة (فيفا)‪ ،‬و�شركة (�أوراجن)‪ ،‬و�شركة (بريتي�ش تيليكوم)‪.‬‬ ‫وتواجد مثل هذه ال�شركات الكبرية يف اململكة ميهد الطريق‬ ‫�أمامها لتكون مركزاً رئي�سياً لقطاع الإت�صاالت يف املنطقة‪،‬‬ ‫وتطبق تقنيات متطورة ت�ساهم يف تخفي�ض �أ�سعار اخلدمات‪.‬‬ ‫وجتدر الإ�شارة �إىل �أن �سوق خدمات‬ ‫الهواتف املتنقلة قد مت حتريره منذ‬ ‫العام ‪ ،2010‬ولقد منت �أن�شطة‬ ‫الإت�صاالت يف اململكة مع دخول‬ ‫م�شغل الهاتف النقال الثالث �شركة‬ ‫(فيفا)‪ ،‬و�إ�شتداد املناف�سة بني �شركات‬ ‫الإت�صاالت من خالل رفع �إ�ستثماراتها‬ ‫لتح�سني خدماتها �إىل جانب خف�ض‬ ‫تعرفة مكاملات الهاتف النقال‪.‬‬ ‫وكانت هيئة تنظيم الإت�صاالت قد‬ ‫دعت ال�شركات الإ�ست�شارية �إىل تقدمي‬ ‫مقرتحاتها للم�ساعدة يف اعتماد‬ ‫ال�سيا�سة الأن�سب للخدمات ال�شاملة‬ ‫للإت�صاالت‪ ،‬بهدف �ضمان احل�صول‬ ‫على خدمات ب�أ�سعار معقولة بح�سب‬

‫�أف�ضل املمار�سات الدولية‪ ،‬وبالرتكيز‬ ‫على توافر خدمات (برودباند)‬ ‫تناف�سية عالية ال�سرعة لدعم الر�ؤية‬ ‫الإقت�صادية للبحرين‪.‬‬

‫العامني ‪ 2011‬و‪ ،2012‬وبن�سبة ‪%41‬‬ ‫منذ العام ‪ 2008‬وذلك عندما قررت‬ ‫الهيئة ال�سماح بدخول م�شغل ثالث‬ ‫خلدمات الهواتف املتنقلة‪.‬‬

‫وفيما يخ�ص �أ�سعار خدمات الهاتف‬ ‫كما �أو�ضحت الدرا�سة �أن مملكة‬ ‫الثابت ف�إن البحرين تعد واحدة من‬ ‫البحرين قد �سجلت �أدا ًء جيد ًا بالن�سبة‬ ‫�أف�ضل الدول العربية يف �أ�سعار خدمات لأ�سعار الهواتف املتنقلة باملقارنة‬ ‫الإت�صاالت ال�صوتية الثابتة‪ .‬كما �أن‬ ‫هيئة تنظيم الإت�صاالت ويف تقريرها مع الأ�سعار يف دول جمل�س التعاون‬ ‫اخلليجي الأخرى والدول العربية‪.‬‬ ‫اخلام�س حول درا�سة مقارنة �أ�سعار‬ ‫و�أكدت هيئة تنظيم الإت�صاالت �أن‬ ‫خدمات الإت�صاالت بالتجزئة يف‬ ‫هذه الدرا�سة تعترب يف غاية الأهمية‪،‬‬ ‫الدول العربية‪ ،‬وفيما يتعلق بنتائج‬ ‫حيث تو�ضح م�ستوى �أداء اململكة فيما‬ ‫الدرا�سة اخلا�صة بالبحرين‪ ،‬نوهت‬ ‫�إىل �إنخفا�ض �أ�سعار خدمات الهواتف يتعلق بتطوير �سوق قائمة على املناف�سة‬ ‫لتقدمي خدمات �إت�صاالت مبتكرة‪.‬‬ ‫املتنقلة بن�سبة ت�صل �إىل ‪ %30‬بني‬

‫وفيما يتعلق بخدمات اخلطوط‬ ‫ويف يونيو ‪ 2012‬بلغ معدل �إنت�شار‬ ‫امل�ؤجرة‪ ،‬فت�شري الدرا�سة �إىل �أن‬ ‫خدمات الهواتف املتنقلة حوايل‬ ‫ال�ضغوط التناف�سية يف �سوقها كانت‬ ‫‪ %160‬مقارنة مع معدل �إنت�شار هذه‬ ‫اخلدمات يف العام ‪ 2008‬والتي بلغت �أقل من ال�ضغوط امل�ؤثرة على �أ�سواق‬ ‫‪ %130‬وهو العام الذي �صدر فيه �أول الإت�صاالت الأخرى يف البحرين‪.‬‬ ‫وقد �سعت الهيئة يف العام ‪2012‬‬ ‫تقرير مقارنة للأ�سعار‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل التعامل مع هذا الأمر من خالل‬ ‫�إىل ‪ 1,9‬مليون م�شرتك يف خدمات‬ ‫طرح �أف�ضل �أ�سعار التجزئة للخطوط‬ ‫��لهاتف املتنقل يف يونيو ‪ 2012‬وبلغ‬ ‫عدد م�شرتكي خدمات الربودباند ‪ 413‬امل�ؤجرة عرب طرح خدمات جديدة‬ ‫للخطوط املحلية امل�ؤجرة باجلملة‬ ‫�ألف‪� ،‬إذ متثل معدل �إنت�شار خدمات‬ ‫لتمكني امل�شغلني الآخرين من املناف�سة‬ ‫الربودباند ‪ %34‬مقارنة مع ن�سبة معدل‬ ‫ب�صورة �أكرث فعالية يف توفري اخلطوط‬ ‫�إنت�شار هذه اخلدمات يف العام ‪ 2008‬امل�ؤجرة بالتجزئة للم�ستخدمني‪.‬‬ ‫والتي بلغت ‪ .%10‬وبني العامني ‪2007‬‬ ‫و‪� 2011‬إزداد ن�سبة م�ستخدمي خدمات وتهتم مملكة البحرين بالتطوير‬ ‫الإنرتنت لتبلغ ‪ %77‬بعدما كانت ‪ .%53‬امل�ستمر لقطاع الإت�صاالت‪ ،‬ويُذكر‬

‫ب�أنه قد �صدر عن ح�ضرة �صاحب‬ ‫اجلاللة امللك حمد بن عي�سى �آل‬ ‫خليفة عاهل البالد املفدى مر�سوم‬ ‫رقم ‪ 81‬ل�سنة ‪ 2012‬بتعيني ال�شيخ‬ ‫فواز بن حممد بن خليفة �آل خليفة‬ ‫وزير ًا للدولة ل�ش�ؤون الإت�صاالت‪.‬‬ ‫وقد رحب �آنذاك عدد من املعنيني‬ ‫بالقطاع باملر�سوم امللكي بت�شكيل‬ ‫وزارة دولة ل�ش�ؤون الإت�صاالت تعنى‬ ‫بقطاع الإت�صاالت والتقنية املتطورة‪،‬‬ ‫معتربين الوزارة خطوة �إيجابية تدفع‬ ‫باجتاه قطاع �إت�صاالت �أكرث تناف�سية‬ ‫وجاذبية بالن�سبة للم�ستثمرين الأجانب‬ ‫و�شركات الإت�صاالت‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪81‬‬

‫‪80‬‬

‫‪0‬‬ ‫مليون‪57‬‬

‫‪%160‬‬

‫دي‬

‫نار‬

‫بلغت قيمة م�ساهمة قطاع‬ ‫املوا�صالت والإت�صاالت يف الإقت�صاد‬ ‫البحريني خالل العام ‪ 2012‬نحو ‪570‬‬ ‫مليون دينار‪ ،‬وهي تعادل ‪ %6,61‬من‬ ‫�إجمايل الناجت املحلي الإجمايل‬

‫‪17‬‬

‫بلغ معدل �إنت�شار خدمات الهواتف‬ ‫املتنقلة يف يونيو ‪ 2012‬ما يقارب‬ ‫‪ %160‬مقارنة مع معدل �إنت�شار هذه‬ ‫اخلدمات يف العام ‪ 2008‬والتي بلغت‬ ‫‪%130‬‬

‫شركة‬ ‫اتصاالت‬

‫يبلغ عدد ال�شركات العاملة يف‬ ‫مملكة البحرين التي تقدم خدمات‬ ‫فعلية للإت�صاالت ‪� 17‬شركة من‬ ‫�أ�صل ‪� 63‬شركة عاملية و�إقليمية‬ ‫ح�صلت على �أكرث من ‪ 134‬رخ�صة‬

‫اإلتصاالت‬ ‫‪ ..‬بزاويـــة‬ ‫*‬ ‫األرقــام‬

‫�أي ًا كان جمال عملك �أو وظيفتك يف قطاع الإت�صاالت‪ ،‬يفرت�ض بك �أن تتحلى‬ ‫باملهارات وال�صفات التالية‪:‬‬

‫‪٪77‬‬ ‫�أ�صدرت هيئة تنظيم الإت�صاالت‬ ‫يف مار�س ‪ 2013‬قرار ًا نهائي ًا حتدد‬ ‫من خالله تكلفة ر�أ�س املال خلدمات‬ ‫الإت�صاالت املنظمة بن�سبة ‪%9,5‬‬

‫‪1.5‬‬ ‫مليون‬

‫مشرتك يف خدمات‬ ‫الهاتف املتنقل‬

‫يف "اإلتصاالت”‬ ‫كن صبورًا ولبقًا‬

‫ارتفعت ن�سبة م�ستخدمي خدمات‬ ‫الإنرتنت يف مملكة البحرين بني‬ ‫العامني ‪ 2007‬و‪ 2011‬لتبلغ ‪%77‬‬ ‫بعدما كانت تبلغ ‪%53‬‬

‫و�صل عدد امل�شرتكني يف خدمات‬ ‫الهاتف املتنقل �إىل ‪ 1,9‬مليون م�شرتك‬ ‫يف يونيو ‪ ،2012‬فيما بلغ عدد م�شرتكي‬ ‫خدمات الربودباند ‪� 413‬ألف م�شرتك‬ ‫* جميع الأرقام الواردة �أعاله م�ستقاة من �إح�صاءات ر�سمية حديثة للجهات املعنية ن�شرت يف ال�صحافة املحلية‬

‫ الثبات الإنفعايل‪ ،‬وي�شمل ال�صرب على العميل و�إحرتامه �أي ًا ‪ -‬معاجلة الأمور �أو مواقف �سوء‬‫كان‪ ،‬والقدرة على مواجهة �أي موقف قد يبدر منه‬ ‫الفهم مع العمالء واملراجعني بحكمة‬ ‫وحنكة‪ ،‬واحلر�ص على جتنب ال�صراع‬ ‫ ح�سن الإ�ستماع والإ�صغاء للزمالء واملراجعني والعمالء‪،‬‬‫و�سرعة البديهة يف معرفة طلبهم‬ ‫ البحث امل�ستمر عن و�سائل النجاح والرقي والإبداع‪،‬‬‫وتطوير النف�س بالدورات والربامج التدريبية‬ ‫ اللباقة يف احلديث‪ ،‬ويف نف�س الوقت �إمتالك مهارة الإقناع‬‫والت�شويق عند عر�ض اخلدمات �أو طرح املعلومات‬ ‫ الإبت�سامة والب�شا�شة‪ ،‬والإح�سا�س بالر�ضا عن العمل‪ ،‬مع‬‫الإعتزاز باملهنة وحب العمل‪ ،‬فمن �أحب �شيئ ًا �أخل�ص له‬ ‫ الثقة بالنف�س‪ ،‬فالعمل يتطلب مقدار ًا من ال�ضبط والهيبة‬‫من غري ترفع‪ ،‬وتوا�ضع من غري �ضعف‬ ‫ مراعاة الفروق الفردية بني الزمالء �أو املراجعني‪،‬‬‫واملعرفة التامة لطرق التعامل مع الآخرين‬ ‫ الفهم ال�صحيح للمهنة‪ ،‬فال تذهب �إىل عمل جديد �إال بعد‬‫�أن تعرف كل ما ميكن معرفته عنه‬ ‫ العدل وعدم التحيز لأحد يف املعاملة‪ ،‬و�إحرتام اجلمهور‬‫وتقدمي كل خدمة ممكنة لهم‬ ‫ تنظيم الوقت والعمل‪ ،‬مع احلفاظ على امل�ستوى املطلوب‬‫من الكفاءة العالية‬ ‫‪ -‬احلر�ص على �سرية العمل‪ ،‬و�إحرتام الأنظمة والقوانني‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪83‬‬

‫‪82‬‬ ‫اجمللس النوعي للتدريب املهني يف‬ ‫قطاع تقنية املعلومات واإلتصاالت‬ ‫مملكة البحرين‬

‫‪www.ictsc.bh‬‬

‫دليلك اجلامعي لدراسة "اإلتصاالت”‬

‫ويعمل املجل�س على التن�سيق مع امل�ؤ�س�سات وال�شركات العاملة‬ ‫�أحد املجال�س النوعية التخ�ص�صية التي تقع حتت �إ�شراف‬ ‫املجل�س الأعلى للتدريب املهني بوزارة العمل‪ ،‬وهو يوفر فر�ص يف القطاع يف كل الأمور املتعلقة بالتدريب‪ ،‬وتقييم الربامج‬ ‫التدريب املهني وفر�ص عمل جمزية للكوادر الوطنية‪ ،‬ويعمل والأن�شطة ذات العالقة بالقطاع والتي تدرب موظفوها يف‬ ‫معاهد ومراكز تدريبية‪ ،‬ومتابعة برامج التوظيف والتدريب‬ ‫على تنفيذ برامج توظيف وتدريب بالتن�سيق مع ال�شركات‬ ‫الأع�ضاء وفق �آلية برامج معدة لتخريج متدربني قادرين على املطبقة من قبل امل�ؤ�س�سات العاملة يف القطاع‪.‬‬ ‫العمل يف قطاع تقنية املعلومات والإت�صاالت‪.‬‬

‫جامعة حلوان‬

‫جامعة البحرين‬

‫مصر‬

‫‪www.uob.edu.bh‬‬

‫‪www.helwan.edu.eg‬‬

‫مملكة البحرين‬

‫ت�ضم كلية الهند�سة بجامعة البحرين ق�سم الهند�سة‬ ‫الكهربائية والإلكرتونية والذي يوفر التدري�س والتدريب‬ ‫املحرتف عرب برامج حديثة مواكبة للتطور التقني يف‬ ‫املجاالت العلمية املختلفة للطالب الراغب يف التخ�ص�ص يف‬ ‫جماالت القوى الكهربائية �أو الإلكرتونيات �أو الإت�صاالت �أو‬

‫التحكم والربجميات واحلا�سوب‪.‬‬ ‫والربامج التي يقدمها الق�سم هي‪ :‬بكالوريو�س الهند�سة‬ ‫الكهربائية‪ ،‬بكالوريو�س الهند�سة الإلكرتونية‪ ،‬ماج�ستري‬ ‫الهند�سة الكهربائية والإلكرتونية‪ ،‬ودكتوراة الهند�سة‬ ‫الكهربائية والإلكرتونية‪.‬‬

‫تهدف الدرا�سة يف ق�سم هند�سة الإلكرتونيات والإت�صاالت‬ ‫واحلا�سبات يف جامعة حلوان بجمهورية م�صر العربية‬ ‫�إىل �إعداد خريج متخ�ص�ص يف جمال علوم ق�سم هند�سة‬ ‫الإلكرتونيات والإت�صاالت يتميز مبقدرة ذهنية حتليلية‬ ‫و�إبتكارية‪.‬‬ ‫وي�ضم الق�سم‪� ‬شعبة الإلكرتونيات والإت�صاالت الكهربائية‪،‬‬

‫بوليتكنك البحرين‬

‫جامعة برتوناس للتكنولوجيا‬

‫‪www.polytechnic.bh‬‬

‫ماليزيا‬

‫مملكة البحرين‬

‫والإت�صاالت‪ ،‬مع تعزيز القدرة على التكيف معها ب�سرعة‪،‬‬ ‫تتيح لك هذه اجلامعة فر�صة احل�صول على بكالوريو�س‬ ‫تقنية املعلومات والإت�صاالت عرب برنامج مدته �أربع �سنوات‪ ،‬وذلك عرب العديد من الأن�شطة واملمار�سة املهنية‪ .‬ومن‬ ‫وي�شمل عدة تخ�ص�صات منها‪ :‬نظم املعلومات الإدارية‪،‬‬ ‫خالله‪ ،‬يتعرف الطلبة على الأ�س�س ال�سليمة لتحليل النظم‬ ‫ال�شبكات‪ ،‬الربجمة‪ ،‬ونظم قواعد البيانات‪.‬‬ ‫ويهدف الربنامج لتطوير املهارات التقنية للطلبة‪ ،‬وتعريفهم التقنية القائمة‪ ،‬وتكون لديهم القدرة على تقدمي ت�صاميم‬ ‫لنظم جديدة‪.‬‬ ‫على املزيد من احللول املرنة مل�شكالت قطاع التقنية‬

‫و�شعبة احلا�سبات والربجميات‪ .‬وي�ضم الق�سم مبرحلة‬ ‫البكالوريو�س عدة تخ�ص�صات علمية‪ ،‬منها‪ :‬الإلكرتونيات‬ ‫والدوائر الإلكرتونية‪ ،‬الإلكرتونيات ال�صناعية‪� ،‬أجهزة‬ ‫القيا�س والقيا�سات الإلكرتونية‪ ،‬معاجلة الإ�شارات الرقمية‪،‬‬ ‫النظم املتكاملة‪ ،‬الهوائيات‪ ،‬املوجات الكهرومغناطي�سية‪،‬‬ ‫وهند�سة املوجات فوق ال�صوتية‪.‬‬

‫‪www.utp.edu.my‬‬

‫ت�أ�س�ست اجلامعة يف ماليزيا عام ‪ 1997‬وهي تقدم برامج‬ ‫الهند�سة والتقنية ملرحلتي البكالوريو�س والدرا�سات العليا‪،‬‬ ‫وتركز ب�شكل �أ�سا�سي على البحث والتطوير والربامج‬ ‫التعليمية التي �صممت ب�شكل يراعي احلاجات العلمية‬ ‫وال�صناعية‪.‬‬ ‫تقدم اجلامعة درجات البكالوريو�س واملاج�ستري والدكتوراه‬ ‫يف تقنية الإت�صاالت واملعلومات‪ ،‬ويتطلب دخول برنامج‬

‫الهند�سة احل�صول على ‪� %80‬أو ‪� B‬أو ‪ CGPA‬ت�ساوي ¾ لكل‬ ‫من الريا�ضيات والفيزياء والكيمياء‪ .‬فيما يتطلب برنامج‬ ‫التقنية احل�صول على ‪� %80‬أو ‪� B‬أو ‪ ،CGPA‬ت�ساوي ¾‬ ‫لكل من الريا�ضيات و�أي �أربع مواد يف نف�س املجال مثل‬ ‫الريا�ضيات الإ�ضافية‪ ,‬الفيزياء‪ ,‬والكيمياء‪ ,‬واجلغرافيا‪,‬‬ ‫واملحا�سبة‪ ,‬والتاريخ‪ ,‬والإقت�صاد‪ ,‬والعلوم العامة‪ ،‬والتجارة‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪85‬‬

‫‪84‬‬

‫شركة فيفا‬

‫شركات اإلتصاالت ‪..‬‬

‫تنوع يف اخلدمات‬

‫هيئة تنظيم اإلتصاالت‬

‫بدالة إنرتنت البحرين‬

‫شركة بحرين برودباند‬

‫ت�أ�س�ست مبوجب مر�سوم قانون‬ ‫رقم ‪ ٤8‬لعام ‪ ،٢٠٠٢‬وتعترب هيئة‬ ‫م�ستقلة ت�شمل واجباتها حماية‬ ‫م�صالح امل�ستهلكني وت�شجيع املناف�سة‬ ‫الفعالة بني امل�شغلني املرخ�ص لهم �أو‬ ‫اجلدد‪ ،‬وتوفري �أو�سع نطاق حمتمل‬ ‫من املعلومات واخلدمات وتقنيات‬ ‫الإت�صاالت داخل مملكة البحرين‪.‬‬

‫ت�أ�س�ست مبوجب مر�سوم قانون رقم‬ ‫‪ 47‬لعام ‪ ،2003‬وهو يرتبط بقانون‬ ‫الإت�صاالت الذي مت �إقراره يف �أكتوبر‬ ‫من عام ‪ 2002‬وخطة الإت�صاالت‬ ‫الوطنية التي �أقرت ال�سيا�سات‬ ‫املعتمدة لإطالق �سوق البحرين‬ ‫للإت�صاالت يف يوليو من عام ‪.2004‬‬ ‫ويكمن دورها يف ربط مزودي خدمات‬ ‫الإنرتنت بهدف م�ضاعفة جمريات‬ ‫التبادل املعلوماتي املحلي عرب �شبكة‬ ‫الإنرتنت واحلد من تكلفة �شراء‬ ‫خف�ض الأ�سعار املقررة من قبل مزودي‬ ‫خدمات الإنرتنت للربط بال�شبكة‬ ‫العاملية‪ ،‬وتعزيز خدمات الربودباند‬ ‫املقدمة يف مملكة البحرين‪.‬‬

‫فازت ال�شركة يف العام ‪ 2009‬بعطاء‬ ‫للرتددات يف نطاق حماية الهاتف‬ ‫النقال بعد �أن دفعت ‪� 50‬ألف دينار‬ ‫يف مزاد وكانت هي ال�شركة الوحيدة‬ ‫التي قدمت العطاء املايل لهيئة تنظيم‬ ‫الإت�صاالت للح�صول على الرخ�صة‪.‬‬ ‫وت�شمل خدمات ال�شركة الإنرتنت‬ ‫الال�سلكي والأمن‪ ،‬بحيث يتم �إ�ستخدام‬ ‫ترددات �إنرتنت ال�سلكي بدون �أي نقاط‬ ‫�إت�صال‪ ،‬مثل الكامريات الال�سلكية‬ ‫التي ت�ستخدم يف املراقبة من قبل‬ ‫الوزارات وال�شركات وحتى الطرق‪.‬‬ ‫وال�شركة مملوكة �إىل جمموعة‬ ‫املحمود وم�ؤ�س�سة الزبري و�شركة‬ ‫كليو�س (‪ ،)Kloes‬وهي �شركة‬ ‫�إت�صاالت عاملية متخ�ص�صة يف بناء‬ ‫وت�صميم وت�شغيل �شبكة �إت�صاالت‬ ‫متقدمة حتمل �إ�سم ‪.MBWA‬‬

‫‪www.tra.org.bh‬‬

‫ويتم توفري هذه اخلدمات يف بيئة‬ ‫مفتوحة تقوم على توفري املرونة‬ ‫الالزمة ل�شركات القطاع اخلا�ص‬ ‫لتلبية �إحتياجات امل�ستخدمني‪ ،‬وت�سعى‬ ‫الهيئة لتطوير ال�سوق لتقدمي خدمات‬ ‫�إت�صاالت مبتكرة تهدف لت�شجيع‬ ‫الإ�ستثمار امل�ستدام واملجدي �إقت�صادي ًا‬ ‫و�إحرتام م�صالح امل�ستهلكني‪.‬‬

‫‪www.bix.bh‬‬

‫زين البحرين‬

‫شركة بتلكو‬

‫‪www.viva.com.bh‬‬

‫‪www.bh.zain.com‬‬

‫‪batelco.com‬‬

‫هي �إحدى �شركات جمموعة‬ ‫الإت�صاالت ال�سعودية‪ ،‬وقد �أطلقت‬ ‫خدماتها التجارية يف البحرين‬ ‫كم�شغل ثالث للإت�صاالت يف مار�س‬ ‫‪ .2010‬ومن خدماتها‪� ،‬إىل جانب‬ ‫خدمات الهواتف املتنقلة‪ ،‬طرح‬ ‫�أول �شبكة ‪ +HSPA‬و�أ�سرع خدمة‬ ‫برودباند يف اململكة (‪ 42‬ميجابت يف‬ ‫الثانية) و�إطالق �أجهزة عالية التقنيّة‬ ‫مثل ‪ ،Windows Phone 7‬و‬ ‫‪.iPhone 4S‬‬

‫دخلت �إىل �سوق الإت�صاالت البحريني‬ ‫يف عام ‪ 2003‬ك�أول �شركة تدخل بعد‬ ‫حترير قطاع الإت�صاالت باململكة‬ ‫وك�سر الإحتكار‪ ،‬وهي تقدم خدمات‬ ‫الهاتف النقال بامل�ستوى العاملي �إىل‬ ‫جانب خدمات الربودباند والإنرتنت‬ ‫والهاتف املنزيل‪.‬‬

‫�إحدى ال�شركات املدرجة يف �سوق‬ ‫البحرين للأوراق املالية‪ ،‬وهي املزود‬ ‫الرائد خلدمات الإت�صاالت املتكاملة‬ ‫يف مملكة البحرين التي توفر خدمات‬ ‫�إت�صاالت ثابتة وال�سلكية‪ ،‬وت�شمل‬ ‫اخلدمات املتخ�ص�صة التي تقدمها‬ ‫جمموعة بتلكو طيف ًا وا�سع ًا من حلول‬ ‫الإت�صاالت لزبائنها يف القطاعات‬ ‫املنزلية والتجارية واحلكومية عرب‬ ‫�شبكة اجليل اجلديد‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل توفري جميع �شبكات بروتوكول‬ ‫الإنرتنت الثابتة و ‪ 3.5G‬الال�سلكية‪،‬‬ ‫وخدمات البيانات الإقليمية العاملة‬ ‫على تقنية ‪ ،MPLS‬خدمات الهاتف‬ ‫النقال ‪ GSM‬وبرودباند ‪ WiMax‬يف‬ ‫جميع الدول التي تعمل بها املجموعة‪.‬‬

‫وبالإ�ضافة �إىل دورها كمزود خلدمات‬ ‫الإت�صاالت عالية اجلودة للأفراد‪،‬‬ ‫متتلك ال�شركة باقة متكاملة من‬ ‫املنتجات التي ت�ساعد على منو وجناح‬ ‫الأعمال‪ ،‬وتت�ضمن عرو�ض قطاع‬ ‫الأعمال خدمات املوبايل والإت�صال‬ ‫املحلي والدويل وحلول الإنرتنت‪.‬‬

‫وقد د�شنت ال�شركة تقنية اجليل‬ ‫الثالث للهاتف النقال التي كانت‬ ‫تعترب الأوىل يف العامل‪ ،‬وقدمت خدمة‬ ‫الربودباند املدعمة بتقنية الواي‬ ‫ماك�س وخدمة الهاتف‪ ،‬ومن خالل‬ ‫هذه التقنية متكنت من تقدمي باقة‬ ‫متنوعة من املنتجات واخلدمات‬ ‫املتطورة تتدرج من خدمات‬ ‫الربودباند واخلدمات ال�صوتية الثابتة‬ ‫�إىل خدمة الهاتف املرئي احلديث‬ ‫والتلفزيون والفيديو عند الطلب‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪87‬‬

‫‪86‬‬

‫�أعمل بكل طاقتي على حتقيق الأهداف العامة ل�شركة زين‬ ‫بالتعاون مع كافة الأق�سام‪ ،‬و�أتوا�صل مع اجلميع‪..‬‬

‫متفائلة ‪ ..‬ومتفانية‪ ،‬هكذا ت�صف �سامية ح�سني‬ ‫نف�سها‪ ،‬وت�ؤكد "املواقف ال�صغرية ال ت�ؤثر يف‬ ‫يومي �أو �سري حياتي‪� ،‬أبد�أ �صباحي بدافعية للعمل‬ ‫والإجناز‪ ،‬تنظيم الوقت �أو ًال والإلتزام باملواعيد‬ ‫وهو الأهم �سر جناحي يف العمل‪ ،‬و�إزدحام يومي‬ ‫باملواعيد والإرتباطات ال ي�سبب يل التوتر"‪.‬‬ ‫تتناول �سامية �إفطارها باملنزل‪ ،‬تختار مالب�سها‬ ‫باهتمام لأنها ت�ؤمن بانعكا�س ذلك على حياتها‬ ‫العملية‪ ،‬تبد�أ عملها عند الثامنة �صباح ًا لكن‬ ‫بنمط خمتلف يومياً‪ ،‬حني تبد�أ بالعمل املكتبي‬ ‫تقر�أ كافة الر�سائل الإلكرتونية التي ت�صلها‬ ‫وتقوم بالرد عليها لأنها طريقة التوا�صل املتبعة‬ ‫بال�شركة‪ ،‬وال ت�ستغني عن كوب ال�شاي قبل بدء‬ ‫العمل باملكتب‪.‬‬

‫سامية حسني من "زين”‪:‬‬

‫"اإلبتسامة” سر التميز بالعمل‬

‫بد�أت �سامية ح�سني عملها يف �شركة الإت�صاالت "زين البحرين" ب�صفتها من�سق‬ ‫ت�سويق‪ ،‬ثم �أخ�صائي يف العالقات العامة �إىل �أن �أ�صبحت مدير العالقات العامة‪،‬‬ ‫ومتكنت من �أن تكون �ضمن قائمة �أ�صدرتها م�ؤخراً جملة ‪ CommsMEA‬لأقوى‬ ‫‪� 50‬إمر�أة م�س�ؤولة م�ؤثرة من املتخ�ص�صات يف قطاع الإت�صاالت على م�ستوى ال�شرق‬ ‫الأو�سط و�أفريقيا‪.‬‬

‫تعمل �سامية على تو�ضيح ر�ؤية ور�سالة ال�شركة‬ ‫للمجتمع البحريني‪ ،‬وبالتايل ف�إن يومها يبد�أ‬ ‫�أحيان ًا خارج املكتب‪ ،‬حت�ضر الفعاليات �سواء‬ ‫تلك التي تنظمها "زين" �أو التي ترعاها‪ ،‬يتطلب‬ ‫عملها التعامل مع بع�ض الفئات املحتاجة‪ ،‬وتقع‬ ‫على عاتقها م�س�ؤولية �إتخاذ القرارات املهمة‬ ‫املتعلقة مب�س�ؤولية ال�شركة الإجتماعية‪ ،‬ت�ؤكد �أن‬ ‫عمل العالقات العامة يتطلب الهدوء وال�صرب‪،‬‬ ‫و�أن الإبت�سامة الدائمة وتعلم فنون التعامل مع‬ ‫خمتلف ال�شخ�صيات مهم جد ًا و�أحد �أ�سرار‬ ‫التميز بالعمل‪.‬‬ ‫تقول �سامية "�أعمل بكل طاقتي على حتقيق‬ ‫الأهداف العامة ل�شركة زين بالتعاون مع كافة‬ ‫الأق�سام‪ ،‬و�أتوا�صل مع اجلميع و�أحر�ص على‬ ‫�إر�سال ر�سائل �إلكرتونية لتعزيز العالقات‬

‫الداخلية للموظفني تت�ضمن الأخبار اجلديدة‬ ‫واملوا�ضيع التي تن�شر يف ال�صحف حول ال�شركة‬ ‫وغريها"‪.‬‬ ‫املرونة متطلب �أ�سا�سي ل�سري العمل على �أح�سن‬ ‫وجه‪ ،‬هذا ما تراه �سامية وت�ؤكد "�إ�سرتاحة الغداء‬ ‫والإجازات �أمور ال تهمني �إطالقاً‪� ،‬أحيان ًا كثرية‬ ‫�أح�ضر وجبة غذائي معي من املنزل لأين �أحر�ص‬ ‫على �أن يكون منط حياتي �صحي ًا قدر الإمكان"‪.‬‬ ‫وت�ضيف �سامية "�أقر�أ جميع ال�صحف اليومية‪،‬‬ ‫و�أتابع كل ما ين�شر حول قطاع الإت�صاالت خا�صة‬ ‫�أخبار ال�شركات املناف�سة‪ ،‬و�أقوم ب�إعداد تقرير‬ ‫و�أبعثه للمدير للإطالع عليه‪ ،‬كما �أهتم كثري ًا‬ ‫بعالقتي مع و�سائل الإعالم وال�صحافيني على‬ ‫�إعتبارهم حلقة الو�صل التي تربطنا باملجتمع‪،‬‬ ‫�إذ �أن م�س�ؤولية ال�شركة جتاه املجتمع �أحد‬ ‫الأ�سا�سيات لدى ق�سم الإت�صاالت والعالقات‬ ‫العامة لدى �شركة زين"‪.‬‬ ‫وتوا�صل �سامية "�أحيان ًا يت�ضاعف العمل حني‬ ‫يكون هناك عر�ض �أو منتج جديد نعمل بالتعاون‬ ‫مع ق�سم الت�سويق للرتويج له‪ ،‬ميثل هذا ال�ضغط‬ ‫حتدي ًا كبري ًا بالن�سبة يل من �أجل الو�صول‬ ‫للأهداف وحتقيق ن�سبة املبيعات املتوقعة"‪.‬‬ ‫وتختتم �سامية حديثها بالقول "زين عاملي‬ ‫اجلميل‪ ،‬هي منزيل الأول والبيت منزيل‬ ‫الثاين‪ ،‬ينتهي دوامي الر�سمي عند الرابعة‬ ‫م�ساء‪ ،‬لكني �أعود للبيت حني �أنتهي من عملي‬ ‫حتى و�إن تطلب مني ذلك البقاء للعمل �أكرث من‬ ‫‪� 12‬ساعة متوا�صلة"‪.‬‬


‫هنتي‬

‫م‬

‫هنتي‬

‫م‬

‫‪89‬‬

‫‪88‬‬ ‫البدايات‬ ‫تقدمت للعمل ب�شركة بتلكو يف العام‬ ‫‪ ،1985‬حيث كانت قد �أعلنت عن‬ ‫حاجتها ملتدربني يف القطاع الهند�سي‪،‬‬ ‫اجتزت الإمتحانات ومت قبويل للعمل‬ ‫والتدريب‪ ،‬والذي بلغت مدته خم�س‬ ‫�سنوات يف �أق�سام ال�شركة الهند�سية‪.‬‬ ‫وقد اختتمت الدرا�سة التدريبية يف‬ ‫كلية "كيبل �آند وايرل�س" يف بريطانيا‪،‬‬ ‫وت�سلمت �شهادة �إمتام الدرا�سة من هذه‬ ‫الكلية‪.‬‬

‫الرتقية‬ ‫عملت يف ق�سم تركيب البداالت الفرعية‬ ‫ملدة ثالثة �أعوام متكنت خاللها من‬ ‫�إحراز مراكز متقدمة ومتفوقة‪ ،‬مما‬ ‫�أتاح يل فر�صة �إدارة جمموعة من‬ ‫املوظفني لفرتة من الوقت‪ ،‬بعدها‬ ‫ح�صلت على �شاغر وظيفي بق�سم �آخر‬ ‫مع ترقية‪ ،‬حيث كانت الوظيفة اجلديدة‬ ‫�أعلى من ال�سابقة وهي جتمع ما بني‬ ‫الهند�سة والإدارة �إىل حد ما‪ ،‬ا�ستمريت‬ ‫فيها �أربعة �أعوام‪ ،‬ومتكنت خاللها من‬ ‫تطوير �أداء العمل والأنظمة املعمول بها‪.‬‬

‫اإلدارة‬

‫حممد علي من "بتلكو”‪:‬‬

‫حمظوظ للعمل بقطاع اإلتصاالت‬ ‫حممد علي �إبراهيم مدير ق�سم خدمات الزبائن ب�شركة البحرين للإت�صاالت ال�سلكية والال�سلكية‬ ‫"بتلكو" يحدثنا عن بداياته يف العمل‪ ،‬تدرجه يف املنا�صب‪ ،‬وعن العمل بقطاع الإت�صاالت ب�شكل عام‪،‬‬ ‫مزاياه ومتطلباته‪:‬‬

‫ثم �أ�صبحت مدير ًا للق�سم بعد خروج‬ ‫املدير ال�سابق‪ ،‬وبقيت مدير ًا ملدة �أربعة‬ ‫�أعوام �أخرى‪ ،‬خاللها �أجنزت العديد‬ ‫من التغيريات‪ ،‬الحق ًا وجدت �شاغر ًا‬ ‫وظيفي ًا �آخر فقدمت له ومت قبويل‪ ،‬وبه‬ ‫تبو�أت من�صب مدير يف �أحد �أق�سام‬ ‫خدمات الزبائن‪ ،‬وبقيت يف �إدارة الق�سم‬ ‫حوايل عامني‪ ،‬ثم مت نقلي لق�سم �آخر‪،‬‬ ‫حتى متت ترقيتي ملن�صب مدير خدمات‬ ‫الزبائن يف قطاع الأفراد‪ ،‬وبقيت يف‬

‫املن�صب �أربعة �أعوام عملت خاللها‬ ‫جاهد ًا من �أجل التغيري والتطوير‪.‬‬

‫التغيري‬ ‫وبعد ذلك حان وقت التغيري جمدد ًا‬ ‫لوظيفة �أخرى‪ ،‬واتفقت مع مديري على‬ ‫نوعية العمل اجلديد على �أن �أبقى يف‬ ‫�إدارة خدمات الزبائن‪ ،‬انتقلت للعمل‬ ‫اجلديد وبد�أ التحدي من جديد‪ ،‬لكنني‬ ‫بقيت فيه ملدة عام واحد فقط‪ ،‬بعدها‬ ‫انتقلت لعمل �آخر يف قطاع خدمة كبار‬ ‫الزبائن "القطاع التجاري"‪ ،‬حيث ال�أزال‬ ‫�أعمل به‪.‬‬

‫املزايا‬ ‫العمل يف قطاع الإت�صاالت له الكثري من‬ ‫املزايا من حيث التوا�صل مع خمتلف‬ ‫القطاعات املحلية والدولية‪ ،‬وكذلك مع‬ ‫خمتلف �شرائح وطبقات النا�س‪ ،‬مما‬ ‫ينتج عنه تراكم ًا كبري ًا يف اخلربات‬ ‫واملعلومات يف �شتى املجاالت النظرية‪،‬‬ ‫العملية والتطبيقية‪ .‬وواقع ًا �أجد نف�سي‬ ‫حمظوظ ًا لعملي يف هذا القطاع‪،‬‬ ‫وحمظوظ ًا �أكرث لعملي يف �شركة "بتلكو"‬ ‫التي اهتمت بتعليمي وتطويري العملي‬ ‫حلني و�صويل للمن�صب الذي �أ�شغله‬ ‫حالياً‪.‬‬

‫النصيحة‬ ‫ن�صيحتي للعاملني بقطاع الإت�صاالت‬ ‫ويف عموم القطاعات اخلدمية �أن يهتموا‬ ‫بزبائنهم ويقدموا لهم �أف�ضل اخلدمات‬ ‫و�أح�سن املعامالت‪ .‬كما عليهم �أن يهتموا‬ ‫بتطوير �أنف�سهم يف اجلوانب الأكادميية‬ ‫والعملية وذلك ملواكبة التطور وتلبية‬ ‫خمتلف �إحتياجات الزبائن‪.‬‬


‫ستايل‬

‫ستايل‬

‫‪91‬‬

‫‪90‬‬

‫ولأنها ت�ؤمن ب�أهمية التعليم �إىل جانب الذوق واملهارة ال�شخ�صية‬ ‫توجت امل�صممة البحرينية خلود خلف كل ذلك باملعرفة فح�صلت‬ ‫على �شهادة بكالوريو�س يف ت�صميم الأزياء‪ ،‬هكذا تلخ�ص ق�صتها‪،‬‬ ‫وترجع الف�ضل يف ذلك لأ�سرتها التي لطاملا �ساندتها ووثقت بها‪،‬‬ ‫�إذ �أنها �صممت ف�ستان زفاف �أختها الذي نال �إعجاب اجلميع‪.‬‬

‫ت�ستخدم الأقم�شة ذات اجلودة‬ ‫العالية‪ ،‬تربزها من خالل التطريز‬ ‫وال�شك وب�إ�ستخدام الإك�س�سوارات التي‬ ‫تنتقيها بعناية‪ ،‬ت�ستوحي الت�صاميم‬ ‫بح�سب املوا�سم �إنطالق ًا من وحي‬ ‫الطبيعة‪ ،‬تع�شق الورد كثري ًا وترى فيه‬ ‫�سر ًا من �أ�سرار اجلمال والأناقة‪.‬‬ ‫ال غنى خللود عن دفرتها ال�صغري‬ ‫بحقيبتها فحني تخطر ببالها فكرة ما‬ ‫تر�سمها فوراً‪ ،‬وال يقت�صر ت�صميمها‬ ‫على نوع معني من املالب�س �أو العباءات‬ ‫بل �أنها ت�صمم كل �شيء للحفالت‬ ‫واحلياة اليومية وللكبار وال�صغار‪،‬‬ ‫تع�شق اجلمال وت�ستمع بر�ؤية الأناقة‬ ‫من حولها‪.‬‬ ‫مصممة األزياء‬ ‫خلــــــود خــــلف‬

‫تصاميم خلود خلف‪:‬‬

‫الورد ‪ ..‬سر اجلمال واألناقة!‬

‫�أحبت منذ �صغرها الر�سم والأ�شغال اليدوية‪ ،‬فوالدتها معلمة تربية فنية وقد لفتها متيز �إبنتها يف هذا‬ ‫املجال‪� ،‬إهتمت يف �سن مبكرة بت�صميم الأزياء‪� ،‬إقتنت ع�شرات املجالت التي تعنى باجلمال والأناقة واملو�ضة‪،‬‬ ‫وحني كانت يف املرحلة الإعدادية بد�أت بت�صميم مالب�سها بنف�سها و�أذهلت اجلميع بذوقها الرفيع‪.‬‬

‫تستخدم املصممة ألوان املوضة الدارجة بحسب‬ ‫املوسم‪ ،‬خاصة الزاهية التي تبعث على النشاط‪..‬‬


‫ستايل‬

‫‪92‬‬ ‫�سي�سهم يف �إبراز جمالها وكيف ميكن‬ ‫تدمج خلود اللونني الذهبي والف�ضي‬ ‫كثري ًا يف ت�صاميمها‪ ،‬حتب الألوان‬ ‫�إخفاء العيوب التي ترغب ب�إخفائها‪،‬‬ ‫الزاهية وتنتقي �أقم�شتها من دول اخلليج لديها العديد من الأفكار والت�صاميم‬ ‫�أحيان ًا كما تطلب بع�ضها من الهند‬ ‫والبدائل واملقرتحات‪ ،‬فكرثة �إطالعها‬ ‫و�أندوني�سيا حني تتاح لها الفر�صة لذلك‪ .‬ومتابعتها الدائمة لأحدث عرو�ض‬ ‫الأزياء يجعل منها خالقة يف الت�صميم‪.‬‬ ‫ت�ستخدم امل�صممة �ألوان املو�ضة‬ ‫الدارجة بح�سب املو�سم‪ ،‬خا�صة‬ ‫تويل امل�صممة خلود �إهتمام ًا‬ ‫من‬ ‫الن�شاط‬ ‫الزاهية التي تبعث على‬ ‫بخ�صو�صية املجتمع البحريني خا�صة يف‬ ‫�أجل املجموعات املتنوعة التي تطرحها‪ ،‬املالب�س املف�صلة للإ�ستخدام اليومي‪،‬‬ ‫حتب �أن ت�ستخدم الدانتيل الفرن�سي‬ ‫حيث تدمج ما بني الق�صات القدمية‬ ‫بكرثة لأنه ي�ضفي جما ًال و�أناقة على‬ ‫واملو�ضة احلديثة‪ ،‬وتراعي يف كل‬ ‫املالب�س‪ ،‬وتهتم ب�إن�سجام �أنواع الأقم�شة‬ ‫جمموعة �أن حتتوي على قطع ملب�سية‬ ‫�إىل جانب �ألوانها‪.‬‬ ‫تنا�سب املحجبات لأنهن ميثلن �شريحة‬ ‫كبرية من املجتمع البحريني‪� ،‬إىل جانب‬ ‫تراعي خلود عند ت�صميم الطلبات‬ ‫العباءات التي تطرح عدد ًا منها يف كل‬ ‫اخلا�صة لون عني و�شعر وب�شرة‬ ‫جمموعة‪ ،‬خا�صة يف املنا�سبات واملوا�سم‬ ‫الزبونة‪ ،‬وحتدد بالت�شاور معها دون‬ ‫مثل �شهر رم�ضان والأعياد‪.‬‬ ‫�أن تفر�ض ر�أيها ما ينا�سبها وما‬

‫للمزيد من املعلومات‬

‫للتوا�صل واالطالع على‬ ‫ت�صاميم خلود خلف‪:‬‬ ‫االن�ستغرام‪:‬‬

‫‪BECOME‬‬ ‫برنامج قطاع‬ ‫التجـزئـة‬ ‫‪PART OF‬‬ ‫‪OUR‬‬ ‫‪AZADEA FAMILY‬‬

‫‪KK_DESIGN‬‬

‫�صفحة الفي�سبوك‪:‬‬ ‫‪KK DESIGN‬‬

‫الربيد الإلكرتوين‪:‬‬

‫‪info@kkdesign-bh.com‬‬

‫اكتشف مهنة البيع بالتجزئة‬

‫الوات�ساب‪:‬‬

‫برنامج قطاع التجزئة‬

‫‪00973 36515824‬‬

‫البالكبريي‪:‬‬ ‫‪21d1c899‬‬

‫‪Bahrainization Growing Model‬‬

‫توفر لك تمكين بالتعاون مع مجموعة ازاديا فرصة للتدريب والحصول على وظيفة في قطاع صناعة التجزئة‪ .‬وسيتمكن المترشح‪،‬‬ ‫بعد اجتياز المقابلة الشخصية‪ ،‬من الحصول على وظيفة كموظف في مجاالت البيع بالتجزئة وأمناء الصندوق والمبيعات والمدراء‬ ‫المساعدون أو المدراء في واحدة من محالت األزياء والموضة التابعة للمجموعة‪ ،‬ومن بينها فيرجن ميجاستور وزارا هوم وسن جالس‬ ‫هت وزارا وأويشو‪ ...‬الخ‪.‬‬

‫‪Tamkeen in collaboration with Third Wave International offers you the‬‬ ‫مزايا البرنامج‬ ‫‪chance to get trained, certified and hired with AZADEA‬‬ ‫‪Group, a premier‬‬ ‫ •حصول المواطنين البحرينيين على فرص للتدريب‬ ‫‪leading fashion and lifestyle retail company that owns and operates more‬‬ ‫ •حصول المرشح على وظيفة مضمونة في قطاع البيع بالتجزئة‬ ‫‪than 40 leading international franchise concepts, overseeing 408 stores‬‬ ‫معايير التقدم بالطلب‬ ‫‪spread across 13 countries.‬‬ ‫أن يكون المتقدم بالطلب‪:‬‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫ ‬

‫•بحريني الجنسية‬ ‫•باحثًا عن عمل‬ ‫•حاص ً‬ ‫ال على شهادة الثانوية العامة كحد أدنى‬ ‫•قد اجتاز المقابلة الشخصية‬

‫‪Who can apply‬‬

‫‪• Bahrain Nationals‬‬ ‫ •ملمًا باللغتين العربية واإلنجليزية ‪• High School and University Graduates‬‬ ‫‪• English and Arabic speakers‬‬ ‫المستندات المطلوبة‬ ‫ •نسخة من البطاقة الذكية‬ ‫ •نسخة من شهادة الثانوية العامة‬

‫كيفية التقدم بالطلب‬

‫‪How to apply‬‬

‫‪www.azadeacareers.com‬‬ ‫للتقدم بطلب االنضمام لهذا البرنامج‪ ،‬يرجى االتصال بمجموعة ازاديا‪ ،‬مرفأ البحرين المالي‪ ،‬البرج الغربي‪ ،‬الطابق السابع‪،‬‬ ‫‪Tel: 17www.azadeacareers.com‬‬ ‫اإللكتروني ‪507 979, Extn:‬‬ ‫الموقع ‪205 or‬‬ ‫هاتف ‪ 17 507 979 :‬تحويل ‪ ،230/205‬أو زيارة ‪230‬‬ ‫على ‪We accept “walk-in” applications:‬‬ ‫‪Bahrain‬‬ ‫‪Financial Harbor, West Tower, 7th Floor‬‬ ‫لمزيد من المعلومات يرجى االتصال بتمكين‬ ‫‪© Tamkeen, February 2012‬‬

‫‪17 382 352‬‬

‫‪17 383 333‬‬

‫تابعونا على ‪TamkeenBahrain‬‬

‫‪www.tamkeen.bh‬‬

‫‪www.azadea.com‬‬


‫داعك‬

‫إب‬

‫داعك‬

‫إب‬

‫‪95‬‬

‫‪94‬‬

‫اإلجابة يف خمك!!‬

‫إبداعك‪..‬‬ ‫أمين أو أيسر؟!‬ ‫قدرتك على التفكري هي من �أ�سمى القدرات التي‬ ‫رزقك اهلل �سبحانه وتعاىل �إياها على الإطالق‪،‬‬ ‫فهذه الإمكانية العظيمة تفتح لك عوامل الإبداع‬ ‫واالبتكار والإكت�شاف واملوهبة والإلهام‪ ،‬فبمجرد‬ ‫�أن تكون �أمام منظ ٍر رائعٍ يف جماله‪� ،‬أو عظيمٍ يف‬ ‫ت�أثريه‪� ،‬أو م�شهد �سعادة‪� ،‬أو حزن‪� ،‬أو وداعة ورقة‬ ‫وعذوبة ف�إنك تتحفز وتُلهم‪ ،‬فتميل للتعبري‬ ‫عن ذلك املنظر مبا جتود به قريحتك الفنية �أو‬ ‫ال�شعرية �أو املو�سيقية �أو الفكرية!‬

‫املخ هو م�صدر التفكري ومنبعه‪ ،‬ومنه‬ ‫ع�ضوياً جتري كل عمليات التحليل‬ ‫والإ�ستنتاج والإ�ستنباط والإلهام‬ ‫والإبداع ب�أنواعه‪ ،‬فرتكيبة املخ بن�صفيه‬ ‫الأمين والأي�سر وطريقة عملهما‬ ‫و�إخت�صا�صاتهما ذات �أهمية ق�صوى يف‬ ‫حتديد نوع الإبداع الذي لديك‪.‬‬

‫أقسام اإلبداع‬

‫حلل امل�شكالت الريا�ضية وت�أليف املعادالت والنظريات‬ ‫العلمية‪.‬‬

‫الإبداع ينق�سم لعدة �أنواع وهو يتواجد يف كل جماالت‬ ‫احلياة‪،‬فمنه‪:‬‬

‫الإبداع اللغوي‪ :‬وهو قدرتك على التعبري بطالقة‪،‬‬ ‫و�إمتالك معجم وا�سع من الكلمات للت�صريح بطرق‬ ‫متعددة دون �أن يخونك التعبري‪.‬‬

‫الإبداع الفني‪ :‬ويتمثل يف الفن الت�شكيلي كالر�سم‬ ‫والنحت والتمثيل امل�سرحي والدرامي‪ ،‬ومنه الإبداع‬ ‫الب�صري يف الت�صوير‪.‬‬

‫الإبداع الأدبي‪ :‬وذلك عرب كتابة ال�شعر وامل�سرحيات‬ ‫والق�ص�ص والروايات واملقاالت وغريها من �صنوف الآداب‪.‬‬

‫الإبداع الريا�ضي‪ :‬وهو �أن تكون قادر ًا على تفعيل‬ ‫فهمك للريا�ضيات وميلك �إىل �إبتكار طرقٍ جديدة‬

‫الإبداع ال�سمعي‪ :‬ويتمثل يف تقليدك الأ�صوات وت�أليف‬ ‫املقطوعات املو�سيقية‪.‬‬


‫داعك‬

‫إب‬

‫داعك‬

‫إب‬

‫‪97‬‬

‫‪96‬‬

‫تدريبات ذهنيّة‬ ‫لتحفيز خمك و�ضمان عمله بفاعلية‪ ،‬توجد‬ ‫عدة تدريبات ذهنية وريا�ضية‪ ،‬منها ما هو‬ ‫خمت�ص بتقوية الذاكرة‪ ،‬ومنها ما ي�ساعد على‬ ‫�سرعة التفكري‪ ،‬ومنها ما يخت�ص بتناغم العقل‬ ‫يف عمل ف�صي املخ الأمين والأي�سر‪ ،‬ومنها ما‬ ‫يحفز على تقوية جمال معني من الإبداع‪.‬‬ ‫اآلن‪ ،‬بني يديك أمثلة لتدريبات ذهنية‪،‬‬ ‫ميكنك البدء بتجربتها فورًا‪:‬‬

‫مبعنى �أن عدد ًا من الوظائف تتم‬ ‫ويُقال �إن الإبداع قبل �أن يتجلى‬ ‫من خالل �أحد الأن�صاف ويقوم هو‬ ‫مير مبراحل متتابعة‪� ،‬أولها مرحلة‬ ‫الإعداد‪ ،‬وفيها جمع املعلومات بالنظر بتوجيه ال�سلوك ب�شكل ن�سبي لكن دون‬ ‫واملالحظة والإ�ستقبال‪ ،‬وثانيها مرحلة �سيطرة كاملة؟!‬ ‫الكمون التي متثل تخمّر املعلومات‬ ‫وعند �أغلب النا�س ف�إن الن�صف‬ ‫يف العقل وامتزاجها ب�شكل �شعوري‬ ‫الأي�سر وبن�سبة ‪ %90-85‬يكون �سائد ًا‬ ‫�أو ال �شعوري يف الفكر‪� ،‬أما الثالثة‬ ‫فهي مرحلة الإ�شراق التي يبد�أ فيها يف الوظائف وهم الذين يكتبون باليد‬ ‫املبدع �إبداعه‪ ،‬وتخرج �شرارة الإبداع اليمنى‪� ،‬أما الذين يكتبون بالي�سرى‬ ‫�إىل اخلارج املنظور‪ ،‬و�أخري ًا مرحلة فهم من ت�سيطر على �سلوكهم وظائف‬ ‫الن�صف الأمين وي�شكلون ‪%15-10‬‬ ‫التحقيق وتنفيذ الفكرة املبدِ عة!‬ ‫من النا�س تقريباً‪ .‬والوظائف التي‬ ‫يقوم بها الف�ص الأمين من املخ‬ ‫حقائق علميّة‬ ‫موجودة يف الف�ص الأي�سر �أي�ض ًا لكنها‬ ‫هل تعلم �أن الن�صف الكروي الأمين لي�ست بنف�س الكفاءة‪ ،‬وبالعك�س‪.‬‬ ‫من خمك يتوىل �إدارة احلركة واحل�س �إذ ًا ‪ ..‬هل يعني هذا �أن الن�صفني‬ ‫يف الن�صف الأي�سر من ج�سمك‪ ،‬يف‬ ‫منف�صلني عن بع�ضهما؟‬ ‫حني يعمل الن�صف الكروي الأي�سر‬ ‫على �إدارة اجلانب الأمين منه‪ ،‬و�إن‬ ‫ال‪� ،‬إنهما مرتبطان عرب حزمة‬ ‫�أحد �أن�صاف املخ يكون هو ال�سائد يف من الأن�سجة الع�صبية التي تعمل‬ ‫عمل الوظائف على الن�صف الآخر‪،‬‬ ‫على تكامل �أداء الن�صفني‪ ،‬ودمج‬

‫عمليات املنطقتني لإنتاج ر�سائل‬ ‫م�شرتكة‪ ،‬مع وجود �ألياف تربط بني‬ ‫الف�صو�ص يف الن�صف نف�سه وبني‬ ‫الف�ص ونظريه يف كل ن�صف‪.‬‬ ‫اجلزء الأي�سر من املخ يتحكم يف‬ ‫قدراتك اللغوية والريا�ضية واملنطقية‬ ‫وحل امل�شاكل‪ ،‬ويرتبط بوظائف‬ ‫التحليل والنقد و�ضبط الكالم‬ ‫ويتحكم يف تعبريات الوجه والتحدث‬ ‫وال�شم والتف�سري وحركة الأطراف‪ .‬يف‬ ‫حني يتحكم اجلزء الأمين يف القدرات‬ ‫املو�سيقية والتعبريات الوجدانية‬ ‫وال�سمع والإب�صار والتعرف على‬ ‫الوجوه والتذوق وال�ضحك‪ ،‬ويرتبط‬ ‫بوظائف اخليال والت�أمل والقدرات‬ ‫التخطيطية واحلد�س والإبداع‪.‬‬ ‫وعندما يكون الإدراك ال�سمعي‬ ‫واللفظي �أكرب فاجلزء الأي�سر يكون‬ ‫فاع ًال وم�سيطراً‪ ،‬وحني يعمل الإدراك‬ ‫احل�سي واملرئي فالأمين هو الفاعل‪.‬‬

‫لكن قبل ال�شروع يف �أي تدريب يجب‬ ‫�أن توقف لربهة كي حتظى ب�إ�س��تخاء‬ ‫عقلي ب�سيط‪ ،‬لأن بع�ض احلاالت‬ ‫النف�سية والعاطفية �أو الأفكار قد‬ ‫حترمك من مترين العقل بالنمط‬ ‫املطلوب والأداء ب�شكلٍ �أف�ضل‪ ،‬والتحرّر‬ ‫منها يعني الإنفالت من الأفكار‬ ‫التي تتوارد يف ذهنك ب�شكل متكرر‬ ‫والإنفكاك من �أثقالها‪.‬‬ ‫الأمثلة الأوىل هي متارين‬ ‫عقلية للخروج عن امل�ألوف‬ ‫وتنمية الإبداع‪ ،‬منها على �سبيل‬ ‫املثال الأ�سئلة التالية‪:‬‬ ‫ما هو �إح�سا�سك لو كنت فرا�شة حتلم‬ ‫ب�أنها فيل�سوف؟ ما هو �إح�سا�سك لو‬ ‫كنت ال�سطر الأخري من الرواية؟ ما‬ ‫هو �إح�سا�سك لو كنت املحيط الهندي؟‬ ‫�إن هذه الأ�سئلة مترّن عقلك للذهاب‬ ‫يف �إجتاهات جديدة والتفكري بطريقة‬ ‫مبدعة وبعيدة جد ًا عن امل�ألوف‪.‬‬ ‫وميكنك �أن ت�س�أل نف�سك الكثري من‬ ‫الأ�سئلة التي تبد�أ بـ"ماذا لو" ثم‬ ‫ت�سرت�سل يف الإجابة‪.‬‬

‫املثال الثاين هو تدريب يخ�ص‬ ‫تنمية القدرة على الإبداع‬ ‫اللفظي‪ ،‬وهو �أن تخترب قدرتك‬ ‫على و�ضع الئحة تت�ضمن ع�شرين‬ ‫كلمة تتما�شى مع احلروف الأبجدية‪.‬‬ ‫�أي ع�شرون حرف ًا من �أ�صل جمموع‬ ‫الأبجدية ولها مو�ضوع م�شرتك‪ .‬مثل‪:‬‬ ‫�أ�سماء‪� :‬أحمد‪ ،‬ب�سّ ام‪ ،‬تانيا‬ ‫فاكهة‪� :‬إجا�ص‪ ،‬بلح‪ ،‬توت‬ ‫�أمكنة‪� :‬أودية‪ ،‬بناية‪ ،‬تلة‬ ‫وميكنك ت�صميم �أي الئحة تتنا�سب‬ ‫مع �إهتماماتك‪ ،‬مثل الطيور‪ ،‬البالد‪،‬‬ ‫املدن‪ ،‬ال�شخ�صيات التاريخية‪ ،‬الأدباء‬ ‫وال�شعراء‪�..‬إلخ‪ ،‬كما ي�ساعدك على �أن‬ ‫تكون لك قدرة �إ�ستخدام كم كبري من‬ ‫املفردات اجلاهزة دائم ًا للإ�ستعمال‪،‬‬ ‫و�أن تعرف متى ت�ستخدم الكلمة‬ ‫ال�صحيحة للتعبري الأدق �أو الأقرب‬ ‫للمعنى‪ ..‬راقب �أداءك مع هذا التمرين‪:‬‬ ‫كم عدد الكلمات التي ميكنك‬ ‫�إ�ستعمالها لتعرب عن الكلمات التالية‬ ‫التعبري الأدق؟‬ ‫حما�س‪ :‬ن�شاط‪ ،‬حيوية‪� ،‬إندفاع‬ ‫قائد‪ :‬رئي�س‪ ،‬م�س�ؤول‪ ،‬رائد‬ ‫منزل‪ :‬بيت‪ ،‬م�سكن‪ ،‬م�أوى‬

‫املثال الثالث للدكتور باتريك‬ ‫بورتر �صاحب كتاب "يقظة‬ ‫العبقرية"‪:‬‬ ‫�أم�سك بقلمني‪ ،‬واحد يف اليد اليمنى‬ ‫والآخر يف الي�سرى‪ ،‬واخرت كلمة من‬ ‫حروف متفرقة يف الكتابة ككلمة‬ ‫"ورق" ثم حاول كتابتها على ورقة‬ ‫عري�ضة باليدين يف الوقت نف�سه‪ ،‬على‬ ‫�أن تكتب الكلمة �إبتدا ًء من اليمني باليد‬ ‫اليمنى �أي من حرف "و"‪ ،‬وبالي�سرى‬ ‫بالعك�س �إبتدا ًء من حرف "ق"‪.‬‬ ‫مثل هذا التدريب اخلا�ص بالكتابة‬ ‫املتوازنة يعمل على حتفيز العمل‬ ‫امل�شرتك بني جزئي املخ‪.‬‬ ‫وعموم ًا عليك �أن تتحلى بال�صرب‪،‬‬ ‫خا�صة �إن كان التدريب �صعب ًا يف‬ ‫البداية‪ ،‬و�أن ت�أخذ كل الوقت يف‬ ‫�إكت�شاف قدرات عقلك الكامنة‪.‬‬ ‫ال ب�أ�س بتكرار التمارين ذاتها يف‬ ‫منا�سبات خمتلفة‪ ،‬وال ب�أ�س ب�شيء‬ ‫من الراحة �إن �أح�س�ست باجلمود‪ ،‬مع‬ ‫وقت الحق‪.‬‬ ‫الإ�صرار على املوا�صلة يف ٍ‬


‫هواية‬

‫هواية‬

‫‪99‬‬

‫‪98‬‬

‫علوي السيد عدنان‪:‬‬

‫رسم الكاريكاتري هوايتي منذ الصغر‬

‫ال�شاب علوي ال�سيد عدنان‬ ‫(‪� 21‬سنة)‪ ،‬بد�أت لديه هواية‬ ‫ر�سم الكاريكاتري منذ ال�صغر‪،‬‬ ‫وبالأخ�ص �أيام الدرا�سة يف‬ ‫املرحلة الإبتدائية‪ .‬يقول ب�أن‬ ‫والدته كان لها الدور الأكرب يف‬ ‫دعمه وت�شجيعه على ممار�سة‬ ‫هذه الهواية‪ ،‬حيث كان ير�سم‬ ‫وهي تبدي �إعجابها بر�سمه‬ ‫وتدفعه نحو ر�سم املزيد‪ ،‬من‬ ‫�أجل �أن ينمي موهبته وي�صقل‬ ‫مهارته يف الر�سم‪.‬‬

‫وي�ضيف علوي "جميع �أ�ساتذة مادة‬ ‫الرتبية الفنية الذين در�سوين خالل‬ ‫خمتلف مراحلي الدرا�سية كان‬ ‫لهم دور يف ت�شجيعي على الر�سم‪،‬‬ ‫وحتى الذين مل �أدر�س لديهم كانوا‬ ‫أي�ضا‪ ،‬وقد ا�ستفدت من‬ ‫يدعمونني � ً‬ ‫خرباتهم يف جمال الر�سم كثرياً‪،‬‬ ‫الأمر الذي �ساعدين يف مراحل‬ ‫الحقة على تطوير قدراتي ومهاراتي‪،‬‬ ‫ال�سيما بعد �أن در�ست الفن عند‬ ‫�أ�ستاذي عبدالرحيم �شريف يف جامعة‬ ‫البحرين"‪.‬‬

‫ويقول علوي "حالي ًا لدي العديد‬ ‫من امل�شاركات يف جمال الر�سم‬ ‫الكاريكاتريي‪ ،‬وقد �سبق و�أن‬ ‫�شاركت يف عدد من م�سابقات‬ ‫الر�سم واجلداريات �أي الر�سم على‬ ‫اجلدران"‪.‬‬ ‫وعن �أكرث امل�شاهد واملو�ضوعات‬ ‫التي تلفت انتباهه لري�سمها �أو يجعل‬ ‫منها مادة كاريكاتريية‪ ،‬يذكر علوي‬ ‫ب�أنها امل�شاهد امل�ضحكة والأحداث �أو‬ ‫الأخبار الغريبة يف املجتمع‪� ،‬سواء التي‬ ‫حتدث �أمامه �أو ي�سمع عنها �أو يقر�أ‬

‫عنها يف ال�صحافة وخمتلف و�سائل‬ ‫الإعالم الأخرى كالإذاعة والتلفزيون‪،‬‬ ‫وو�سائل التوا�صل الإجتماعي كتويرت‬ ‫والفي�سبوك وغريها‪.‬‬ ‫ويطمح علوي �إىل تطوير مهاراته‬ ‫يف الر�سم ب�شكل �أكرب م�ستقبالً‪،‬‬ ‫ويتمنى �أن تتاح له فر�ص امل�شاركة‬ ‫يف الفعاليات ال�شبابية اخلا�صة‬ ‫ب�صقل املواهب والهوايات‪ ،‬و�أن يلقى‬ ‫مزيد ًا من الدعم يف هذا ال�ش�أن‪،‬‬ ‫مبا ميكنه من حتقيق حلمه ب�أن‬ ‫يكون ر�سام ًا حمرتفاً‪.‬‬


‫صحة‬

‫‪100‬‬

‫صحة‬

‫نصائح لصحة عينيك‬

‫"الرامبوتان”‪..‬‬ ‫فاكهة َ‬ ‫الش َع ْر!‬ ‫"الرامبوتان" يف اللغات الإندوني�سية‬ ‫والفلبينية واملاليزية تعني حرفي ًا‬ ‫"ال�شعر"‪ ،‬و�سبب الت�سمية هو ال�شعر‬ ‫الذي يغطي هذه الفاكهة الهالمية‬ ‫التي ت�شبه البي�ض يف �شكلها الداخلي‪،‬‬ ‫ومغطاة من اخلارج بق�شرة ذات فروة‬ ‫كثيفة‪.‬‬

‫مذاق هذه الفاكهة ذات اللون الأحمر‬ ‫�أو الأ�صفر ي�شبه طعم العنب‪� ،‬أي حلو‬ ‫وحام�ض �أحياناً‪ ،‬ولأكلها تنزع ق�شرتها‬ ‫اخلارجية ب�سكني لتحديدها‪ ,‬ومن ثم‬ ‫تزيل الق�شرة وت�أكل اللب بعد نزع النواة‬ ‫الداخلية‪.‬‬

‫حافظ على �صحة عينيك وقلل من خماطر �إ�صابتها‬ ‫بالأمرا�ض عرب �إتباع الن�صائح والإر�شادات التالية‪:‬‬ ‫| |راقب وزنك با�ستمرار‪ ،‬حيث �أن خطر التعر�ض لإعتام‬ ‫عد�سة العني يت�ضاعف نتيجة الوزن الزائد‬ ‫| |اتبع بع�ض التمارين اخلفيفة لتحريك العني‪ ،‬مع عدم‬ ‫�إجهادها‪ ،‬واحلر�ص على تقوية ع�ضالتها‬ ‫| |احر�ص على نظافة العني‪ ،‬وذلك عرب غ�سلها‪ ،‬وعدم‬ ‫حماولة فركها �أو مل�سها بيد مت�سخة‬ ‫| |ابتعد عن التدخني‪ ،‬فاملدخنون �أكرث عر�ضة لإعتام‬ ‫عد�سة العني وخللل يف ر�ؤية الألوان‪ ،‬لأن النيكوتني‬ ‫ي�سمم الع�صب الب�صري‬ ‫| |الب�س نظارات �شم�سية حلماية العني من وهج ال�شم�س‪،‬‬ ‫�سواء يف ف�صل ال�صيف �أو ال�شتاء‪ ،‬و�أي ًا كان املو�سم‬

‫| |ال جتل�س طوي ًال �أمام �شا�شة الكمبيوتر‪ ،‬جتنب ًا مل�شكالت‬ ‫ب�صرية ك�إجهاد العني وجفافها‪ ،‬و�إزدواج الر�ؤية وق�صر‬ ‫النظر‬ ‫| |اخ�ضع لفح�ص العني ب�صورة منتظمة �أو كل �سنتني‪،‬‬ ‫على اعتبار �أن الب�صر يتغري مع مرور الوقت‬ ‫| |ا�ستن�شق الزيوت العطرية كاليا�سمني خ�صو�صاً‪ ،‬لأنه‬ ‫يُح�سن القدرة على تركيز الإنتباه الب�صري‬ ‫| |تناول الأغذية التي تعزز الب�صر‪ ،‬مثل الربتقال‪ ،‬الفول‬ ‫ال�سوداين‪،‬‬ ‫| |الفا�صولياء‪ ،‬امل�شم�ش‪ ،‬اجلزر‪ ،‬واحلبوب كالأرز والقمح‬

‫يعود �أ�صل الفاكهة �إىل ماليزيا‬ ‫و�أندوني�سيا و�سرييالنكا وجنوب �شرق‬ ‫�آ�سيا‪ ،‬وكانت ت�ستخدم منذ زمن يف‬ ‫هذه الدول لعالج ال�سكر و�إرتفاع �ضغط‬ ‫الدم‪.‬‬ ‫وتتميز الفاكهة بقيمتها الغذائية‬ ‫العالية‪ ،‬حيث حتتوي على الألياف‬ ‫الطبيعية‪ ,‬الدهون‪ ,‬الربوتني‪ ,‬والكثري‬ ‫من الأمالح والعنا�صر املعدنية‪,‬‬ ‫و�أهمها احلديد والفو�سفور‬ ‫والكال�سيوم الذي يفيد يف املحافظة‬ ‫على العظام والأ�سنان‪.‬‬ ‫�إن تناول حبة واحدة �أو حبتني‬ ‫رامبوتان باليوم تعترب كافية لتزويد‬ ‫اجل�سم باحلديد‪ ،‬وعند تناول خم�س‬ ‫حبات متد اجل�سم مبا يحتاج �إليه‬

‫وبذورها مواد ت�ساعد يف عالج الإ�سهال‬ ‫من الفو�سفور امل�س�ؤول عن التخل�ص‬ ‫واحلمى وبع�ض الأمرا�ض اجللدية‪،‬‬ ‫من ال�سموم عن طريق الكلى‪ ،‬والذي‬ ‫ي�ساعد يف عملية جتديد خاليا الب�شرة‪ .‬وكذلك يتوفر فيها فيتامني "�سي"‬ ‫الذي يزيد مناعة اجل�سم يف مقاومة‬ ‫وللفاكهة هذه عدة فوائد عالجية‪ ،‬فهي الأمرا�ض الفريو�سية كالأنفلونزا‪.‬‬ ‫تقي من �أمرا�ض القلب وال�شرايني‪،‬‬ ‫ه�شا�شة العظام‪ ،‬فقر الدم‪ ،‬وت�ساعد‬ ‫على خف�ض ن�سبة الدهون و�إنقا�ص‬ ‫الوزن‪ .‬كما ت�ستخل�ص‬ ‫من ق�شورها‬ ‫و�أوراقها‬

‫‪101‬‬


‫صحة‬

‫صحة‬

‫‪102‬‬

‫الصوديوم ‪..‬‬ ‫معدن مهم ولكن ‪! ..‬‬ ‫يعد"ال�صوديوم" من املعادن املهمة جل�سمك وهو متوافر يف معظم الأغذية‪،‬‬ ‫وتقدر احلاجة اليومية منه يف الغذاء بحوايل ‪ 1,5‬غرام‪ ،‬كما �أن تناول كميات‬ ‫من ال�صوديوم �أقل من الكميات املو�صى بها ي�ؤدي �إىل نق�ص ال�صوديوم يف الدم‪.‬‬

‫فوائد الصوديوم‬ ‫للجسم‪:‬‬ ‫ يحافظ على تنظيم وتوازن‬‫ال�سوائل يف اجل�سم‬ ‫ ي�ساعد يف عملية نقل‬‫النب�ضات والإ�شارات الع�صبية‬ ‫ ي�ؤثر يف عمليات تقل�ص �أو‬‫انكما�ش ومتدد الع�ضالت‬

‫الليمون‪ ..‬صديق البشرة!‬ ‫هل تعلم �أن لليمون فوائد وت�أثريات عالجية خا�صة بتقوية ب�شرتك وتغذيتها؟!‬ ‫كما ي�ستخدم الليمون لإزالة البقع‬ ‫الداكنة من الب�شرة مبا�شرة ويعزز‬ ‫نعومتها وي�سهم يف تفتيحها وزيادة‬ ‫ن�ضارتها‪ ،‬وذلك عرب تدليكها بزيت‬ ‫الزيتون وع�صارة الليمون ومن ثم‬ ‫تركها ملدة �ساعتني �أو ثالث �ساعات‪،‬‬ ‫فالليمون يفيد يف �إذابة اخلاليا امليتة‬ ‫للب�شرة‪ ،‬كما مينحها نعومة فائقة‬ ‫ويجعلها �أكرث ت�ألقاً‪.‬‬ ‫ويُعد الليمون مبثابة دواء لتخلي�ص‬ ‫الب�شرة من ال�سموم‪ ،‬فهو يحميها‬

‫ويُن�شطها ويُطهرها‪ .‬كما �أن �شرب كوب ويُ�ستخدم الليمون كمادة قاب�ضة‬ ‫للم�سام وبذلك فهو يفيد �أ�صحاب‬ ‫ماء �ساخن مع ع�صري الليمون يطهر‬ ‫اجل�سم من الداخل ويخل�صه من تراكم الب�شرة الدهنية‪ ،‬حيث تتعر�ض لرت�سب‬ ‫الدهون الزائدة وما يلت�صق بها من‬ ‫الدهون‪.‬‬ ‫ويُعترب الليمون م�ساعد ًا على التخفيف قاذورات مب�سام اجللد‪ ،‬ولهذا الغر�ض‬ ‫من حدة جتاعيد الب�شرة‪ ،‬فا�ستخدامه ت�ستعمل طبقة رقيقة من ع�صري‬ ‫ي�ؤدي �إىل �إنكما�ش امل�سامات الوا�سعة الليمون يف دهان الوجه‪ ،‬ثم ت�شطف‬ ‫باملاء الفاتر بعد �أن جتف متاماً‪ ،‬ومن‬ ‫ويذيب الدهون وينظم �إفراز الغدد‬ ‫املفرزة لها‪ ،‬فهو يحتوي على فيتامني ثم يُكرر هذا الدهان‪.‬‬ ‫(‪ )e‬الذي يُ�سمى فيتامني ال�شباب لأنه‬ ‫خم�صب ومن�شط مقاوم لل�شيخوخة‪.‬‬

‫لكن ‪ ..‬انتبه!‬

‫املصادر الرئيسية للصوديوم‪:‬‬

‫ جمرد ر�شة ملح على‬‫الطعام قد تزيد م�ستويات‬ ‫ال�صوديوم لديك �سريعاً‪ ،‬مما‬ ‫قد ي�صل �إىل م�ستويات غري‬ ‫�صحية!‬

‫ الأغذية امل�صنعة واملعلبة مثل اخل�ضروات واحل�ساء واللحوم والأطعمة املجمدة‬‫ التوابل ال�صناعية‪ ،‬فمقدار ملعقة من ملح الطعام قد يحوي ‪ 2,325‬ملغ من‬‫ال�صوديوم وملعقة من �صل�صة ال�صويا حتوي ‪ 1,005‬ملغ من ال�صوديوم‬ ‫ امل�صادر الطبيعية من ال�صوديوم والتي تتواجد يف اللحوم والدواجن ومنتجات‬‫الألبان واخل�ضروات‬

‫ حتى لو قمت بتقليل كمية‬‫امللح التي ت�ضيفها �إىل‬ ‫الطعام‪ ،‬ف�إن الطعام بنف�سه‬ ‫قد يحتوي على ن�سب مرتفعة‬ ‫من ال�صوديوم �أ�سا�ساً!‬

‫‪103‬‬


‫فضاء‬

‫‪104‬‬

‫الروح‬

‫فضا‬

‫ءا‬ ‫لروح‬

‫نـور قلبــــك بالتـســـــــــــــــبيح وذكــــر اهلل‬ ‫ا�صبرِ ْ َعلَى َما َيقُو ُلو َن َو َ�س ِّب ْح ب َِح ْم ِد َر ِّب َك َق ْب َل ُط ُلو ِع‬ ‫} َف ْ‬ ‫َ‬ ‫ال�ش ْم ِ�س َو َق ْب َل غُ ُرو ِب َها َو ِمنْ �آنَاء ال ّلَ ْيلِ َف َ�س ِّب ْح َو�أ ْط َر َ‬ ‫َّ‬ ‫اف‬ ‫ال َّن َها ِر َل َعلَ َّك َت ْر�ضَ ى{ "طه ‪"130‬‬

‫عن �أبي هريرة‪ ،‬ر�ضي اهلل عنه‪ ،‬قال‪ :‬قال ر�سول اهلل �صلى‬ ‫اهلل عليه و�سلم‪�( :‬إن هلل ت�سع ًا وت�سعني �إ�سم ًا مائة �إال واحداً‪،‬‬ ‫من �أح�صاها دخل اجلنة‪ ،‬وهو وتر يحب الوتر)‪.‬‬

‫الل َ�ص َّلى هَّ ُ‬ ‫ول هَّ ِ‬ ‫ري َقا َل‪َ :‬قا َل َر ُ�س ُ‬ ‫َعنِ ال ُّن ْع َم ِان ْبنِ َب ِ�ش ٍ‬ ‫الل‬ ‫هَّ‬ ‫َعلَ ْي ِه َو َ�س َّل َم‪�( :‬إِ َّن ممَِّ ا َت ْذ ُك ُرو َن ِمنْ َجلاَ لِ ِ‬ ‫الل الت َّْ�سبِي َح‬ ‫َوال َّت ْه ِلي َل َوالت َّْح ِمي َد َي ْن َع ِطفْنَ َح ْو َل ا ْل َع ْر ِ�ش َل ُهنَّ َدو ٌِّي‬ ‫َك َدو ِِّي الن َّْحلِ ُت َذ ِّك ُر ب َِ�ص ِاح ِب َها‪� ،‬أَ َما ُي ِح ُّب �أَ َح ُد ُك ْم �أَنْ َيكُو َن‬ ‫َل ُه �أَ ْو ال َيزَا َل َل ُه َمنْ ُي َذ ِّك ُر ِب ِه)‬

‫ولتعلم �أن الأ�سماء احل�سنى لي�ست منح�صرة يف الت�سعة‬ ‫والت�سعني بدليل ما رواه الإمام �أحمد يف م�سنده‪ ،‬عن ر�سول‬ ‫اهلل �صلى اهلل عليه و�سلم �أنه قال‪( :‬ما �أ�صاب �أحد ًا قط هم‬ ‫وال حزن‪ ،‬فقال اللهم �إين عبدك‪ ،‬ابن عبدك‪ ،‬ابن �أمتك‪،‬‬ ‫نا�صيتي بيدك‪ ،‬ما�ض يف حكمك‪ ،‬عدل يف ق�ضا�ؤك‪� ،‬أ�س�ألك‬ ‫بكل ا�سم هو لك �سميت به نف�سك‪� ،‬أو �أعلمته �أحد ًا من‬ ‫خلقك‪� ،‬أو �أنزلته يف كتابك‪� ،‬أو ا�ست�أثرت به يف علم الغيب‬ ‫عندك‪� ،‬أن جتعل القر�آن ربيع قلبي‪ ،‬ونور �صدري‪ ،‬وجالء‬ ‫حزين‪ ،‬وذهاب همي‪� ،‬إال �أذهب اهلل همه وحزنه و�أبدله‬ ‫مكانه فرحاً‪ .‬فقيل‪ :‬يا ر�سول اهلل‪� ،‬أفال نتعلمها؟ فقال‪:‬‬ ‫"بلى‪ ،‬ينبغي لكل من �سمعها �أن يتعلمها)‬

‫ولتعلم ب�أن ذكر اهلل �سبحانه وتعاىل مبثابة عالج نف�سي‬ ‫وج�سدي وروحي وعقلي‪ ،‬فهو ي�ساعد على تنظيم موجات‬ ‫خمك‪ ،‬ويو�صلك �إىل حالة التوازن النف�سي دون حاجة‬ ‫ملهدئات‪ .‬ومن خالل مداومتك على الت�سبيح يتحقق لك‬ ‫الآتي‪ :‬يجعل اهلل لك من كل �ضيق خمرجاً‪ ،‬ومن كل هم‬ ‫فرجاً‪ ،‬ويرزقك من حيث ال حتت�سب‪ ،‬وميحي ذنوبك‪،‬‬ ‫ويجعل لك جنات وبنني‪.‬‬

‫�إن املداومة على ذكر �أ�سماء اهلل احل�سنى تبث يف نف�سك‬ ‫ال�سكينة والطم�أنينة‪ ،‬وقد وجد علمي ًا �أن الطاقة املتولدة‬ ‫فى كل ا�سم ت�ساعد ع�ضو ًا حيوي ًا من �أع�ضاء ج�سمك على‬ ‫القيام بوظائفه وتعطيه الإتزان الذى ي�ساعده على ال�شفاء‬ ‫يف حالة وجود خلل معني‪.‬‬

‫للت�سبيح �أثر مهم يطال جميع جوانب حياتك‪ ،‬ومينحك‬ ‫فر�صة �سهلة و�سريعة للتخل�ص مما قد ت�شعر به من قلق‬ ‫�أو توتر‪ ،‬كما ي�ضفي على حياتك �شعور ًا بالأمان والهدوء‬ ‫النف�سي الذي تبحث عنه‪ .‬ولذا‪ ،‬فلتجعل الت�سبيح طريقك‬ ‫للو�صول �إىل الت�أمل والإ�سرتخاء الروحي‪.‬‬

‫�أنت ك�إن�سان عبارة عن روح وقلب وعقل وج�سد‪ ،‬وبالتايل‬ ‫البد و�أن حتتاج �إىل م�صدر ينريهم‪ ,‬وهذا امل�صدر هو‬ ‫الت�سبيح والتنزيه املطلق هلل تعاىل يف كل وقت وحني‪,‬‬ ‫حتى ت�سري يف نف�سك وروحك وعقلك وقلبك النفحات‬ ‫الرحمانية وال�صفاء النف�سي والنقاء الروحي والعفة‬ ‫القلبية والطهارة البدنية‪.‬‬ ‫ون‬ ‫ين ُيل ِْح ُد َ‬ ‫} َوللِهّ ِ الأَ ْ�س َماء الحْ ُ ْ�سنَى فَا ْد ُعو ُه ِب َها َوذَ ُرو ْا ال َِّذ َ‬ ‫ون{ "الأعراف ‪"180‬‬ ‫فيِ �أَ ْ�س َم�آ ِئ ِه َ�س ُي ْجزَ ْو َن َما َكا ُنو ْا َي ْع َم ُل َ‬

‫وقد �أجريت درا�سة علمية بوا�سطة �أ�ساليب القيا�س الدقيقة‬ ‫يف قيا�س الطاقة داخل ج�سم الإن�سان بوا�سطة علم ي�سمى‬ ‫(البايوجيومزي) فاكت�شفت الدرا�سة ب�أن لكل ا�سم من‬ ‫�أ�سماء اهلل احل�سنى طاقة حتفز جهاز املناعة للعمل بكفاءة‬ ‫عالية ومثلى يف ع�ضو معني‪ ،‬وتبني ب�أن جمرد تكرار ا�سم‬ ‫معني من �أ�سماء اهلل احل�سنى ي�ؤدي �إىل حت�سني م�سارات‬ ‫الطاقة احليوية يف اجل�سم‪ ،‬وهذا النوع من الدرا�سة املعتمد‬ ‫على ال�صوت والذبذبات والرنني ا�ستعمله الفراعنة القدماء‬ ‫قبل �آالف ال�سنني!‬

‫‪105‬‬


‫فضاء‬

‫‪106‬‬

‫الروح‬

‫فضا‬

‫ءا‬ ‫لروح‬

‫‪107‬‬

‫"اليوغا”‪..‬‬

‫طريقك للهدوء النفسي‬ ‫"اليوغا" هي ريا�ضة ج�سدية وفكرية ونف�سية‪ ،‬كما تعد‬ ‫طريقة للتخل�ص من الإ�ضطرابات الع�صبية والنف�سية‪،‬‬ ‫وهي تتطلب منك جهداً كبرياً و�إرادة قوية ل�ضبط‬ ‫�أع�صابك و�إنفعاالتك ودوافعك وغريها‪.‬‬ ‫�إن "اليوغا" متنحك الطاقة والهدوء النف�سي وت�ساعدك‬ ‫على �إ�سرتخاء العقل‪ ،‬ومع الإ�ستمرار يف ممار�ستها ت�ستطيع‬ ‫ال يف مرونتك وقوتك‪ ،‬بل والتحكم يف‬ ‫�أن تلحظ تقدماً هائ ً‬ ‫نف�سك بعد القيام بعدة متارين‪.‬‬ ‫خطوات التمرين الثاين‪:‬‬

‫خطوات التمرين الثالث‪:‬‬

‫‪ -1‬قف على �سطح م�ستوٍ‪ ،‬وركز على الوقفة وتوازن اجل�سم‬

‫‪ -1‬قف يف و�ضع �إ�ستقامة بحيث تكون هناك م�سافة بني‬ ‫القدمني حوايل ‪ 4‬قدم‪ ،‬على �أن تكون القدم الي�سرى‬ ‫بزاوية ‪ 15‬درجة والقدم اليمنى بزاوية ‪ 90‬درجة‬

‫‪ -2‬ارفع القدم اليمنى من على الأر�ض‪ ،‬وذلك مب�ساعدة‬ ‫اليد اليمنى‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫خطوات التمرين األول‪:‬‬ ‫‪ -1‬قم ب�أخذ و�ضع البداية على الأطراف الأربعة‬ ‫‪� -2‬أخرج زفرياً‪ ،‬مع فرد ال�ساقني حتى ت�صبح الركبة يف و�ضع �إنثناء ب�سيط والأرداف مرفوعة لأعلى‬ ‫‪ -3‬مد الذراعني �أمام اجل�سم‪ ،‬مع �ضغط اليدين يف مواجهة الأر�ض‬ ‫‪ -4‬قم ب�إطالة اجلذع‬ ‫‪ -5‬خذ نف�س ًا عميقاً‪ ،‬مع �شد الع�ضلة رباعية الر�ؤو�س عند مد الأرجل مع الإنتظار ملدة دقيقة‪ ،‬و�إذا �شعرت بتقو�س الظهر‬ ‫عليك بثني الركبتني قلي ًال‬

‫‪ -3‬ثبت كعب القدم اليمنى على الفخذ‪ ،‬بحيث يكون اجتاه‬ ‫�أ�صابع القدم �إىل �أ�سفل‬ ‫‪ -4‬ابعث الطاقة يف الرجل الي�سرى‪ ،‬وذلك بتثبيت باطن‬ ‫القدم اليمنى على فخذ الرجل الي�سرى الداخلي مع ممار�سة‬ ‫ال�ضغط بها برفق‪ .‬وعندما تكون م�ستعداً‪ ،‬مد ذراعيك �إىل‬ ‫اجلانبني ثم ارفعهما فوق الر�أ�س‪ ،‬وليكن و�ضع اليدين وك�أنك‬ ‫يف حالة دعاء‬ ‫‪ -5‬قم ب�إرخاء الرقبة والكتفني‪ ،‬مع �شد ع�ضالت البطن‬ ‫‪ -6‬تنف�س على نحو منتظم‪ ،‬مع البقاء على هذا الو�ضع‬ ‫واحلفاظ على توازن ج�سمك ملدة ‪ 30‬ثانية على الأقل‬ ‫‪ -7‬كرر نف�س التمرين مع الرجل الأخرى‬

‫‪ -2‬قم ب�إطالة الذراعني للخارج ناحية اجلانبني‬ ‫‪ -3‬قم ب�إخراج زفري عميق‪ ،‬مع �إمالة اجلانب الأمين‬ ‫من اجل�سم فوق ال�ساق اليمنى‪ ،‬بحيث يالم�س الذراع‬ ‫الأمين ال�ساق اليمنى‬ ‫‪ -4‬مد ال�ساق الي�سرى ناحية ال�سقف‪ ،‬مع البقاء على‬ ‫هذا الو�ضع ملدة ‪ 45‬ثانية‬ ‫‪ -5‬خذ نف�س ًا عميق ًا عند العودة لو�ضع البداية‬ ‫‪ -6‬كرر نف�س التمرين مع اجلانب الأي�سر‬ ‫للمزيد من‬ ‫املعلومات‬


‫المكم‬

‫بأق‬

‫المكم‬

‫بأق‬

‫‪108‬‬

‫اجلوهرة‬ ‫املفقودة‬ ‫بقلم‪ :‬صالح يوسف‬

‫يُخطئ من يعتقد �أ ّن قيمة املرء تُقا�س بجاهه‬ ‫وماله �أو بح�سبه ون�سبه‪ ،‬فقيمة املرء احلقيقية‬ ‫لديه كاجلوهرة املفقودة‪� ،‬إذ �أن تقدير ال�شخ�ص‬ ‫عند البع�ض يتم على �أ�سا�س ما ميتلك‪ ،‬فكلما‬ ‫زاد ما ميلكه زاد �إحرتامه من قبل بع�ض النا�س‬ ‫و�أُعترب هو الأف�ضل بينهم‪ ،‬وقد ينظرون ملن‬ ‫دونهم بعني الإزدراء‪.‬‬

‫لنكن إيجابيني‬

‫‪109‬‬ ‫تعود �أ�سباب هذا الإعتقاد نتيجة الإبتعاد عن تعاليم الدين‬ ‫الإ�سالمي والتم�سك باملاديات املرتبطة باحلياة‪ ،‬ويجب القول‬ ‫�أن �إ�شراقه قيمة املرء ال�صالح تظهر من خالل �إميانه وتقواه‬ ‫ومت�سكه بهدي و�سنة نبيه املختار ومن خالل �سلوكه وتعامله‬ ‫مع الآخرين‪ ،‬وهذا ما �أكده لنا املوىل عز وجل عندما قال‪�" :‬إن‬ ‫�أكرمكم عند اهلل �أتقاكم"‪ ،‬وحينما �أر�شدنا امل�صطفى "�ص"‬ ‫بقوله‪" :‬ال ف�ضل لعربي على �أعجمي �إال بالتقوى"‪.‬‬ ‫�إن �أف�ضل النا�س هو من يتميز بالإميان ومن تتلألأ حياته‬ ‫بالإخال�ص ومن ينزل للنا�س منازلهم‪ ،‬وهو الذي ي�ستحق �أن‬ ‫ن�سري خلف نهجه‪ .‬وحريٌّ بنا �أن نحكم على املرء بعمله وتقواه‬ ‫و�أخالقه بغ�ض النظر عن ح�سبه ون�سبه‪ ،‬و�أن جنعل املرء‬ ‫ال�صالح من النا�س نربا�س ًا نقتدي به يف ظل هذه احلياة املليئة‬ ‫باملاديات‪.‬‬ ‫وهنا يظهر جلي ًا دور العقالء من امل�سلمني يف �إزالة هذا املفهوم‬ ‫عن عقول جميع النا�س‪ ،‬من خالل زرع تقوى اهلل والعمل‬ ‫ال�صالح يف نفو�سهم‪ ،‬وللتمعن يف قيمة وجوهرة املرء احلقيقية‬ ‫التي تكمن بداخل نف�سه وتنعك�س على �أخالقه و�سلوكه‪.‬‬

‫بقلم‪ :‬حوراء عبداهلل‬

‫كل �صباح حني �أنطلق من املنزل‬ ‫منطلقة نحو اجلامعة‪ ،‬ت�ستوقفني‬ ‫الإ�شارات ال�ضوئية‪� ،‬أنتهز الفر�صة‬ ‫لأراقب وجوه النا�س بال�سيارات عن‬ ‫مييني و�شمايل‪.‬‬ ‫�أتعجب ملر�أى �أولئك الذين يبدو‬ ‫الإنزعاج والغ�ضب على محُ ياهم‬ ‫ونحن ببداية اليوم‪ ،‬وذلك ب�سبب‬ ‫�أخطاء ب�سيطة حتدث يف الطريق‬ ‫نتيجة الإزدحام‪ .‬وفور �أن تتحول‬ ‫�إ�شارة املرور للونها الأخ�ضر ي�ضج‬ ‫ال�شارع ب�أبواق ال�سيارات‪ ،‬يف تعبري‬ ‫�سلبي عن توترهم وغ�ضبهم‪ ،‬وك�أن‬

‫م�ستخدمي ال�شارع يف �سباق من �أجل‬ ‫الو�صول للعمل‪.‬‬ ‫قد تكون تلك املواقف رغم ب�ساطتها‬ ‫م�ؤ�شرات تعطي �إنطباع ًا �سلبي ًا مع‬ ‫��داية اليوم‪ ،‬خا�صة و�أن ال�سلبية باتت‬ ‫�أمر ًا روتيني ًا �أو مبعنى �أدق جزء ًا من‬ ‫�شخ�صية بع�ض الأفراد‪.‬‬ ‫لكن ال�س�ؤال الذي يطرح نف�سه‪ :‬ملاذا‬ ‫ال�سلبية؟ وماذا لو تغريت ردود �أفعالنا‬ ‫و�أ�صبحت �أكرث �إيجابية و�إنعك�س ذلك‬ ‫علينا ب�شكل عام يف �شتى مناحي حياتنا؟‬ ‫ماذا لو �إبت�سمت يف وجه من �أخط�أ‬

‫بحقك يف الطريق �أو دعيت له‬ ‫باحلفظ من ال�سوء؟ ماذا لو �صربت‬ ‫قلي ًال على ال�سيارة البطيئة التي‬ ‫�أمامك فرمبا كان لل�سائق ظروفه‬ ‫اخلا�صة؟ ماذا لو �أ�صبحنا �إيجابيني‬ ‫قلي َال وحتمل بع�ضنا الآخر؟‬ ‫لنكن �إيجابيني ومتفائلني ونبد�أ‬ ‫�صباحاتنا ب�إبت�سامة‪ ،‬ولنتحكم بردود‬ ‫�أفعالنا جتاه بع�ضنا لنتمكن من �أن‬ ‫جنعل احلياة �أكرث راحة بالتفا�ؤل‬ ‫والإيجابية‪ ،‬ولنتجاهل كل ما هو �سيء‬ ‫وننظر �إىل اجليد فقط‪ ،‬فقد قيل‬ ‫قدمي ًا �إ�ضحك للدنيا ت�ضحك لك!‬

‫إشراقه قيمة‬ ‫املرء الصالح‬ ‫تظهر من خالل‬ ‫إميانه وتقواه‬ ‫ومتسكه بهدي‬ ‫وسنة نبيه‬ ‫اخملتار‪..‬‬


‫ــــركـة‬

‫ح‬

‫ــــركـة‬

‫ح‬

‫"عموري”‬

‫‪110‬‬

‫جنم‬ ‫خ‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫ج‬ ‫ي‬

‫بعد ك�أ�س اخلليج ‪ 2013‬مل يعد �أحد يجهل‬ ‫الالعب الإماراتي ال�شاب عمر عبد الرحمن‬ ‫امللقّب بـ "عموري"‪ ،‬فقد كان جنم البطولة‬ ‫الأول دون منازع‪.‬‬ ‫ولد العب نادي العني الإماراتي عمر عبد الرحمن‬ ‫يف �سبتمرب ‪ ،1991‬ون�ش�أ يف الريا�ض باململكة العربية‬ ‫ال�سعودية‪ ،‬ولعب �أول مبارا ٍة له ب�شكلٍ ر�سمي يف يناير‬ ‫‪ ،2009‬وكان حينها يبلغ من العمر ‪ 17‬عاماً‪.‬‬

‫السباحة ‪ ..‬قوة ورشاقة‬

‫ويف العام‬‪� 2012‬أجرى موقع "الإمارات اليوم"‬ ‫�إ�ستفتا ًء ظهر فيه �أن عمر عبد الرحمن هو املواطن‬ ‫الأكرث �شعبية يف دولة الإمارات العربية املتحدة‪.‬‬

‫مع حلول ف�صل ال�صيف‪ ،‬تت�صدّر ال�سباحة الئحة �أكرث الهوايات‬ ‫التي يُقبل عليها ال�شباب‪ ،‬ويخطط الكثري منهم لق�ضاء بع�ض‬ ‫الأوقات للإ�ستجمام والرتفيه مع الأ�صدقاء �أو العائلة يف برك‬ ‫ال�سباحة واملتنزهات املائية يف ظل درجات احلرارة املرتفعة!‬ ‫�إن ممار�سة ال�سباحة مل تعد جمرد‬ ‫هواية �أو �إ�ستجمام‪ ،‬لكنها باتت‬ ‫تُ�صنّف كريا�ضة مهمة كي تتمتع‬ ‫بالر�شاقة وبناء ج�سمٍ قوي‪ ،‬كما‬ ‫�أنها ت�ساعد على تخفيف الوزن‪،‬‬ ‫فهي تعمل على خف�ض م�ستوى‬ ‫الدهون يف اجل�سم بن�سبة كبرية‪.‬‬ ‫اخلبري الريا�ضي الأملاين "�إنغو‬ ‫فروبوزه" يُ�صنّف ال�سباحة ك�أحد‬

‫�أف�ضل الريا�ضات التي ميكن‬ ‫ممار�ستها من �أجل تقوية ع�ضالت‬ ‫اجلزء العلوي من اجل�سم واجلذع‪،‬‬ ‫وي�شري اخلبري �إىل "املميزات التي‬ ‫تتمتع بها املياه وت�أثريها على‬ ‫ج�سم الإن�سان كالقابلية للطفو �أو‬ ‫مقاومة املياه العالية التي تفوق‬ ‫مقاومة الهواء مبعدل ‪ 14‬مرة‪ ،‬ما‬ ‫يجعلها تزيد من قدرة اجل�سم على‬

‫و�شارك عمر منذ العام ‪ 2010‬يف ك�أ�س اخلليج للمنتخبات‬ ‫الأوملبية ودورة الألعاب الآ�سيوية‪� ،‬إىل جانب ك�أ�س �آ�سيا والألعاب‬ ‫الأوملبية ال�صيفية‪ ،‬و�أخري ًا يف بطولة ك�أ�س اخلليج التي �أقيمت يف‬ ‫مملكة البحرين بداية العام ‪.2013‬‬ ‫املقاومة وتقوية الع�ضالت"‪.‬‬ ‫و�أخري ًا قد يبدو �شيق ًا معرفة �أن‬ ‫ر�سوم ًا لل�سباحة تعود للع�صر‬ ‫احلجري وجدت يف كهوف جنوب‬ ‫غرب م�صر القدمية‪ ،‬و�أن ال�سباحة‬ ‫قد ذُ كرت يف ملحمة جلجام�ش منذ‬ ‫‪ 2000‬ق‪.‬م‪ ،‬لذا فهي لي�ست ريا�ضة‬ ‫حديثة‪ ،‬بل عريقة وقدمية جداً!‬

‫ويف ك�أ�س اخلليج ‪ 2013‬قدّم عمر م�ستوى رائع ًا يف البطولة‪ ،‬وقاد‬ ‫منتخبه ليكون "بطل اخلليج"‪ ،‬مما �أهّ له بجدارة لنيل لقب �أف�ضل‬ ‫العب يف البطولة‪.‬‬ ‫ويتميز الالعب عمر بت�سريحة �شعر مميزة‪ ،‬لكن �أ�سلوبه يف‬ ‫اللعب يبقى �أكرث ما يلفت �إليه الأنظار‪ ،‬فهو ميتلك موهبة‬ ‫بارزة يف املراوغة و�إخرتاق املدافعني وتنفيذ ركالت اجلزاء‬ ‫والركنيات‪� ،‬إ�ضافة �إىل اللعب بالقدم الي�سرى‪.‬‬

‫‪111‬‬


‫ــزنها‬

‫كيــ‬

‫زنها‬

‫كي‬

‫‪113‬‬

‫‪112‬‬

‫لتحفظ أغراضك من الضياع‬

‫وفر وقتك بتنظيم حقيبتك‬ ‫هل فتحت يوماً حقيبة قدمية لتجد بقايا نقود‪ ،‬و�أر�صدة و�أوراق مبعرثة؟!‬ ‫ال لتبحث عن �شيء حمدد يف حقيبتك دون فائدة‪ ،‬كمفتاح ال�سيارة �أو املنزل �إىل �أن‬ ‫هل توقفت طوي ً‬ ‫وجدته �أخرياً بعد بحثٍ طويل؟‬

‫| |حدد مكان ًا معين ًا لكل غر�ض يف‬ ‫احلقيبة كي ال ت�ضطر للبحث عنه‬

‫هل تقومني كثرياً بتغيري حقيبة يدك ‪-‬‬ ‫متا�شياً مع �ألوان مالب�سك ‪ -‬ثم تُفاجئني‬ ‫ب�أن �شيئاً مهماً �أنت ب�أم�س احلاجة �إليه غري‬ ‫موجو ٍد يف احلقيبة؟‬ ‫هل �ضاعت منك ورقة مهمة‪ ،‬ثم عرثت‬ ‫عليها بعد فوات الأوان يف �إحدى احلقائب؟‬ ‫�إن كنت قد مررت ب�أحد املواقف �أعاله ف�أنت‬ ‫بحاجة ما�سّ ة �إىل تنظيم حقيبتك‪ ،‬بب�ساطة‬ ‫لأن تنظيم حقيبتك هو جزء من تنظيمك‬ ‫لوقتك ويومياتك و�أعمالك‪.‬‬

‫| |�إن كنت حتملني معك عدد ًا من‬ ‫املرطبات وواقيات ال�شم�س �أو العطور‬ ‫�أو غريها فمن الأف�ضل و�ضعها بداخل‬ ‫كي�س �أو حقيبة �صغرية خا�صة‪ ،‬وذلك‬ ‫لتفادي تلفها‪ ،‬مع جتنب �أن تكون‬ ‫مفتوحة فتف�سد احلقيبة وما فيها‬

‫| |�إن كنت ممن يغريون احلقائب كثري ًا‬ ‫كاف من‬ ‫وقت ٍ‬ ‫فنن�صحك بالإ�ستعداد قبل ٍ‬ ‫موعدك ليت�سنى لك تنظيم احلقيبة دون‬ ‫�أن تغفل �شيئ ًا من �أغرا�ضك‬

‫وتنظيم احلقيبة قد يبدو للبع�ض مهمة �صعبة‪،‬‬ ‫خ�صو�ص ًا �أ�صحاب احلقائب املليئة‪ ،‬ولكنها بالطبع‬ ‫لي�ست م�ستحيلة!‬

‫| |ت�أكد �أن تعيد كل غر�ض من هذه‬ ‫الأغرا�ض �إىل احلقيبة بعد الإ�ستخدام‬ ‫وقت‬ ‫مبا�شرة كي ال تغفل �إعادته يف ٍ‬ ‫الحق‬

‫�إتبع الن�صائح التالية لتنعم بتنظيم مثايل حلقيبتك‪:‬‬ ‫| |�سوا ًء كانت حقيبة يد �أو حقيبة ظهر �أو غريها من‬ ‫�أنواع احلقائب البد �أن حتدد �أو ًال ما حتتاجه من‬ ‫�أغرا�ض حتر�ص على حملها‪ ،‬كحافظة النقود‪،‬‬ ‫املفاتيح‪ ،‬بطاقتك الطالبية‪ ،‬نظارتك ال�شم�سية‪،‬‬ ‫هاتفك‪ ،‬بع�ض الأقالم و�أوراق املالحظات‪،‬‬ ‫وغريها‪ ،‬وتعد قائمة بذلك‬

‫| |من الأف�ضل احلر�ص عند �شراء‬ ‫احلقيبة على �إقتناء امل�صنّفة والتي‬ ‫حتتوي على �أق�سام حمددة‪ ،‬مما يتيح‬ ‫لك توزيع �أغرا�ضك بطريقة مرتبة‬ ‫والو�صول �إليها ب�سهولة‪ ،‬وجتنب‬ ‫احلقائب املفتوحة دون �أق�سام‬

‫| |�إذا كانت احلقيبة من النوع املفتوح‬ ‫ب�شكلٍ كامل وتفتقر للأق�سام‪ ،‬ميكن‬ ‫الإ�ستعانة بـ"منظم احلقائب" لت�ضع كل‬ ‫�شيء يف متناول يدك‬

‫| |تخل�ص من الأوراق والأر�صدة وما ال‬ ‫حتتاجه منها كل يوم‪ ،‬وقم بتنظيف‬ ‫احلقيبة ب�إ�ستمرار‬

‫شاهدي فيديو‬ ‫يـوضــــح كــــيــف‬ ‫ّ‬ ‫تنظمي حقيبتك‬


‫انت‬

‫تقدر‬

‫انت‬

‫تقدر‬

‫‪115‬‬

‫‪114‬‬ ‫"شيالز كيكس” ينفرد بتقدمي حلويات متميزة‬ ‫إشتهر بها‪ ،‬ويستلهم األفكار من طلبات الزبائن‬ ‫ومن واقع احلياة‪..‬‬

‫امل�شروع ال يقت�صر على املحل‪ ،‬بل يتمثل يف م�صنع متكامل تبلغ‬ ‫م�ساحتة ‪ 90‬مرتاً مربع مبركز البحرين لتنمية ال�صناعات النا�شئة‬ ‫"احلا�ضنات" التابع لبنك البحرين للتنمية يف احلد‪ ،‬يعمل فيه طاقم‬ ‫طبخ متكامل برئا�سة "�شيف" خمت�ص ي�صنع �أ�شكا ًال خمتلفة من‬ ‫الكعك وال�شوكوالتة‪ ،‬وت�شرف �شيال ب�شكل مبا�شر على �سري العمل‬ ‫بجميع خطواته‪.‬‬

‫"شيالز كيكس” ‪..‬‬

‫حلويات مبذاق حلم حتقق!‬ ‫حلم �إمتالكها مل�شروعها اخلا�ص راودها منذ �أن كانت طالبة بجامعة البحرين‪،‬‬ ‫�إ�ستثمرت درا�ستها يف جمال �إدارة الأعمال يف اجلوانب املالية والإدارية‪ ،‬وكان‬ ‫حلبها لل�شوكوالتة وللم�ستها الإبداعية يف الت�صميم الدور الأبرز يف حتقيق‬ ‫احللم لي�صبح حقيقة ف�إفتتحت �شيال عبد العزيز حملها "�شيالز كيك�س"‪.‬‬

‫وتويل �شيال �أهمية ق�صوى للدرا�سة‪،‬‬ ‫فقد ح�ضرت دورات يف �صنع احللويات‬ ‫والكعك بعد �أن �أنهت دبلوما �إدارة‬ ‫الأعمال وتطبيقات احلا�سوب‪ ،‬وعززت‬ ‫مهارتها و�شغفها بالكثري من املمار�سة‬ ‫يف جمال �صناعة احللويات‪.‬‬

‫حلويات أجنبية مبذاق عربي‬ ‫ولأن م�شاريع احللويات وال�شوكوالتة‬ ‫والكعك تزايدت‪� ،‬إنتهجت �شيال �أ�سلوب ًا‬ ‫متميز ًا بالدمج ما بني املذاق العربي‬ ‫اخلليجي وبني احللويات الأجنبية‬ ‫املعروفة‪ ،‬ك�أن ت�ضيف مذاق ماء الزهر‬ ‫للحلويات الأجنبية‪ ،‬وهي حتر�ص على‬ ‫�إدارة امل�شروع بنف�سها‪ ،‬وتتابع كل‬

‫�صغرية وكبرية باملعمل واملحل‪ ،‬وتت�أكد‬ ‫من املذاقات ومن تو�صيل الطلبات‪،‬‬ ‫�إذ �أن امل�شروع يوفر هذه اخلدمة لكل‬ ‫مناطق البحرين‪.‬‬

‫املنافسة تدفع للتميز‬ ‫لكل �شخ�ص �أ�سلوبه واملناف�سة تدفع‬ ‫للتميز وحتفزها لتقدمي اجلديد‪ ،‬ك�سب‬ ‫ر�ضا الزبائن �أهم عوامل النجاح يف‬ ‫�أي م�شروع جتاري‪�" ،‬شيالز كيك�س"‬ ‫ينفرد بتقدمي حلويات متميزة �إ�شتهر‬ ‫بها‪ ،‬وي�ستلهم الأفكار من طلبات‬ ‫الزبائن ومن واقع احلياة‪ ،‬ويحر�ص‬ ‫على التفا�صيل التي تبني الكعكة وك�أنها‬ ‫حقيقية‪.‬‬


‫انت‬

‫تقدر‬

‫‪116‬‬

‫لتحقيق أي حلم يجب أن يضع الفرد أهدافه‬ ‫أمامه‪ ،‬وأن يتحلى بقدر كبري من الثقة بنفسه‪..‬‬ ‫و�إ�ضافة للحلويات التي تُقدم‬ ‫ب�أحجام و�ألوان متنوعة‪ ،‬تقدم �شيال‬ ‫عدد ًا من املوالح ال�صغرية املح�ضرة‬ ‫للحفالت واملنا�سبات والتوزيع‬ ‫كال�سندوي�شات‪ ،‬وت�ستورد �شيال بع�ض‬ ‫املواد من هولندا وبلجيكا �إ�ضافة‬ ‫للأ�سواق املحلية واخلليجية‪.‬‬

‫حني تكون الفكرة حتديًا‬ ‫حول ال�صعوبات التي واجهتها‪،‬‬ ‫تقول �شيال �أن �إتخاذ قرار بدء‬ ‫امل�شروع كان بحد ذاته حتدٍ بالن�سبة‬ ‫لها‪ ،‬وتو�ضح "هناك الكثري من‬ ‫ال�صعوبات التي واجهتني منها‬ ‫�إعداد املتطلبات وتوفري املواد اخلام‬ ‫ذات اجلودة العالية‪ ،‬واحل�صول‬ ‫على عمالة متخ�ص�صة تتقن �صنع‬ ‫احللويات باجلودة التي �أردتها‪،‬‬

‫�إ�ضافة ل�صعوبة احل�صول على مكان‬ ‫منا�سب لإقامة امل�شروع و�إعداد‬ ‫درا�سة اجلدوى‪ ،‬وما �إىل ذلك"‪.‬‬

‫الثقة بالنفس‬ ‫وإنتهاز الفرص‬

‫حلم املشروع بدأ يتحقق‬

‫"ال وجود للم�ستحيل‪ ،‬ولتحقيق �أي‬ ‫حلم يجب �أن ي�ضع الفرد �أهدافه‬ ‫�أمامه‪ ،‬و�أن يتحلى بقدر كبري من‬ ‫الثقة بنف�سه‪ ،‬ومن املهم �أن ينتهز‬ ‫الفر�ص ويختار اجلهات املنا�سبة‬ ‫التي ميكنها �أن ت�ساعده وتقدم له‬ ‫الدعم"‪ ،‬هذا ما �آمنت به �شيال‬ ‫عبدالعزيز لتنجح يف عملها‪.‬‬

‫بعد درا�سة معمقة للم�شروع‪ ،‬توجهت‬ ‫�شيال بت�شجيع من الأهل لبنك‬ ‫البحرين للتنمية ومركز البحرين‬ ‫لتنمية ال�صناعات النا�شئة‪ ،‬وح�صلت‬ ‫على التمويل املنا�سب الذي مكنها‬ ‫من �أن تفتتح "�شيالز كيك�س"‪ ،‬وقد‬ ‫بد�أ حلم امل�شروع يتحقق بعد �أن‬ ‫قامت بدرا�سة م�ستفي�ضة حول‬ ‫طبيعة العمل ومدى ربحية امل�شروع‪،‬‬ ‫وبدعم من بنك البحرين للتنمية‬ ‫ومركز البحرين لتنمية ال�صناعات‬ ‫النا�شئة املتوا�صل وامل�ستمر‪ ،‬تبلور‬ ‫امل�شروع على �أر�ض الواقع‪.‬‬

‫•‬ ‫•‬ ‫)‪ACCA(UK‬‬

‫•‬ ‫)‪CIMA (UK‬‬

‫‪sheelas.cakes‬‬

‫•‬

‫)‪CISI (UK‬‬

‫•‬ ‫•‬ ‫‪200‬‬

‫•‬

‫•‬

‫‪36‬‬ ‫‪17 585323‬‬

‫‪450‬‬

‫•‬

‫‪17 383 333‬‬

‫•‬ ‫)‬

‫اطلع على صفحتها‬ ‫على الفيسبوك‬

‫•‬

‫(‪.‬‬

‫‪17 585302‬‬ ‫‪ey.training@bh.ey.com‬‬ ‫‪http://training.eyme.net‬‬

‫‪17 382 352‬‬

‫‪TamkeenBahrain‬‬

‫•‬

‫‪www.tamkeen.bh‬‬


‫صيل‬

‫أ‬

‫صيل‬

‫أ‬

‫‪119‬‬

‫‪118‬‬

‫الشهادة اإلحرتافية‬ ‫بوابة التطوير الوظيفي‬ ‫ح�صولك على ال�شهادة الإحرتافية يبقيك‬ ‫متحفزاً للعلم ومواكباً للتطور يف جمالك‬ ‫املهني! ‪ ..‬ولكي مت�ضي قدماً يف مهنتك‪،‬‬ ‫خا�ص ًة �إذا كنت مبتدئاً‪ ،‬البد و�أن تبحث عن‬ ‫�أكرث الطرق جناحاً للو�صول �إىل امل�ستوى‬ ‫الوظيفي املطلوب وامل ُر�ضي لك �شخ�صياً‪،‬‬ ‫وهو طريق املجتهدين وامل�ستعدين للتعلّم‬ ‫ومتابعة اجلديد‪.‬‬ ‫لذوي الكفاءة فقط!‬

‫من �أكرث الو�سائل التي ي�سلكها املوظفون اجلدد للو�صول‬ ‫مل�ستويات وظيفية �أعلى هي حت�صيل ال�شهادات الإحرتافية‬ ‫عالية امل�ستوى‪� ،‬إذ �أ�صبحت هذه ال�شهادات حَ كَم ًا على‬ ‫امل�ستوى الفعلي للأفراد‪ ،‬خا�ص ًة و�أن �أغلب هذه ال�شهادات‬ ‫متتاز بال�صعوبة الن�سبية وحتتاج لقدرة وكفاءة‪.‬‬

‫وال يحوز على بع�ض هذه ال�شهادات �إال �صعوبتها تعرب ال�شهادة عن م�ستوى‬ ‫حاملها من حيث اخلربة العملية‬ ‫قلة من املتقدمني لنيلها‪ ،‬فللح�صول‬ ‫احلقيقية‪ ،‬ومن جانب �آخر تعترب‬ ‫عليها عليك �أن تتمكن من �إجتياز‬ ‫�شهادات �سابقة‪ ،‬ثم دخول �إمتحانها‪ ،‬ال�شهادات الإحرتافية م�ؤثر ًا مهم ًا يف‬ ‫ودفع التكاليف‪ ،‬و�أحيان ًا جتدد ال�شهادة �صعود ال�سلم الوظيفي‪ ،‬حيث تعتمد‬ ‫كل عامني بتقدمي �إمتحان جديد خا�ص عليها امل�ؤ�س�سات يف قرارات التوظيف‬ ‫والرتقيات وزيادة الأجور‪.‬‬ ‫بذلك‪ ،‬وتنال هذه ال�شهادات �سمعة‬ ‫وت�ضمن ال�شهادة الإحرتافية احلركة‬ ‫جيدة يف الأو�ساط الوظيفية‪.‬‬ ‫والتطوير يف امل�ؤ�س�سات يف �أداء الأفراد‬ ‫وحتديث خرباتهم وعوملتها‪ ،‬فتتحول‬ ‫خربة عملية حقيقية‬ ‫خربة املوظف من حدود املحلية‪� ،‬إىل‬ ‫كما تعد ال�شهادات الإحرتافية‬ ‫الو�سيلة الأكرث �ضمان ًا للم�ؤ�س�سات على اخلربات العاملية املميزة املفتوحة‪.‬‬ ‫�إختالفها لبقائك على �إملام و�إطالع‬ ‫الشهادات ليست‬ ‫ب�أحدث و�آخر املعارف يف جمال‬ ‫تخ�ص�صك‪.‬‬ ‫"موضة”!‬ ‫وهناك �شهادات مطلوبة ب�شكل‬ ‫ومما يحيط بال�شهادات الإحرتافية‬ ‫ملحوظ يف دولنا العربية ويف خمتلف من حتديات تكمن مث ًال يف كونها‬ ‫دول العامل‪ ،‬وبح�سب م�ستواها ومدى‬ ‫"مو�ضة"‪ ،‬ووجود من ي�سعى �إىل‬

‫�إخت�صار الطريق واحل�صول على‬ ‫ال�شهادات الإحرتافية بطرق غري‬ ‫�شرعية‪ ،‬ولكن ه�ؤالء لن يحققوا‬ ‫الفائدة املرجوة ف�ض ًال عن �إحتمالية‬ ‫عدم جناحهم يف مقابالت التوظيف‬ ‫ب�سبب تدين م�ستواهم احلقيقي‪.‬‬ ‫ومن ال�سبل الأخرى للتطور املهني‬ ‫امل�شاركة يف الدورات التدريبية اخلا�صة‬ ‫التي تنظمها ال�شركة �إ�سهام ًا يف رفع‬ ‫كفاءة املوظف‪.‬‬

‫"متكني” توفر الدعم‬

‫وب�شكل خا�ص ف�إن "متكني" بدورها‪،‬‬ ‫توفر لك هذا الطريق الأ�سرع للرتقي‬ ‫يف حياتك املهنية‪ ،‬وذلك من خالل‬ ‫برنامج متكني لل�شهادات الإحرتافية‬ ‫(‪ ،)e7trf‬الذي تقدّم عربه الدعم‬ ‫املايل للح�صول عليها‪.‬‬


‫تغي‬

‫‪120‬‬

‫صص‬

‫تغي‬

‫ري ال‬ ‫تخص‬

‫ري التخ‬

‫ص‬

‫‪121‬‬

‫أمر مقبول بحدود املعقول‬

‫"احلل الصعب” ‪ ..‬تغيري التخصص!‬

‫يجد الطالب نف�سه يف منت�صف طريق الدرا�سة اجلامعية �أحياناً غري قادر‬ ‫على ا�ستكمال التخ�ص�ص الذي اختاره‪� ،‬أو الذي فر�ضته عليه نتيجة القبول‬ ‫باجلامعة‪ ،‬فيختار قرار التغيري مواجهاً كل التحديات‪ ،‬يف املقابل ينهي البع�ض‬ ‫تخ�ص�صه لكنه يعاود درا�سة تخ�ص�ص �آخر ل�سبب ما قد يكون حتقيقاً لرغبته‬ ‫التي مل يوفق باحل�صول عليها �أو لزيادة معرفته‪.‬‬

‫عمر حمد ‪..‬‬ ‫تغيري موفق‬

‫ال�شخ�صية‪ ،‬ومل يندم عمر �أبد ًا‬ ‫على التغيري ويرى �أنه وفق باختياره‬ ‫فالإعالم هو ما يتنا�سب مع ميوله‬ ‫وطموحه‪ ،‬فهو يحب كتابة الأخبار‬ ‫والت�صوير‪.‬‬

‫هديل حممد ‪..‬‬ ‫األفضلية للبكالوريوس‬

‫عمر حمد‬

‫كانت رغبته منذ البداية درا�سة‬ ‫تخ�ص�ص الإعالم لأنه يتنا�سب مع‬ ‫ميوله‪� ،‬إال �أن نتائج القبول باجلامعة‬ ‫�أ�سفرت عن ح�صوله على تخ�ص�ص‬ ‫اللغة العربية الذي �إلتحق به دون‬ ‫رغبة حقيقية‪ ،‬كانت هذه بداية احلياة‬ ‫اجلامعية لعمر حمد‪ ،‬ولأنه مل يجد‬ ‫نف�سه بتخ�ص�ص اللغة العربية‪ ،‬طلب‬ ‫عمر التحويل لتخ�ص�ص الإعالم �إال‬ ‫�أنه مل يوفق يف ذلك‪ ،‬عاود الكرة مرة‬ ‫ثانية وثالثة �إىل �أن اجتاز املقابلة‬

‫هديل حممد‬

‫لأن �شهادة الإدارة املكتبية بدرجة‬ ‫الدبلوم‪ ،‬حولت هديل حممد‬ ‫تخ�ص�صها لكلية �إدارة الأعمال‬ ‫من �أجل احل�صول على �شهادة‬

‫البكالوريو�س‪ ،‬وت�ؤكد �أن قرار التغيري‬ ‫جاء بعد تريث ومن خالل نظرة‬ ‫معمقة ملتطلبات �سوق العمل والفر�ص‬ ‫الوظيفية املتاحة والتي �ستوفرها كلتا‬ ‫ال�شهادتان‪ ،‬وتعترب هديل خيارها‬ ‫موفق ًا رغم �إختالف التخ�ص�صني فقد‬ ‫�إكت�سبت علم ًا ومعرفة من كليهما‪.‬‬

‫زهرة حسني‪..‬‬ ‫مشورة مرشدة‬ ‫بعد تدين معدلها يف تخ�ص�ص‬ ‫البنوك والإقت�صاد الذي اختار‬ ‫�أهلها �أن تلتحق به لأنه يتما�شى مع‬ ‫متطلبات �سوق العمل بح�سب وجهة‬ ‫نظرهم‪ ،‬قررت زهرة ح�سني بعد‬ ‫م�شورة �إحدى املر�شدات باجلامعة �أن‬ ‫حتول لتخ�ص�ص الأدب الأجنليزي‪،‬‬ ‫ورغم �أنها مل تتمكن من التحويل‬ ‫ب�سبب ظروف �أكادميية ملدة �سنتني‪،‬‬ ‫�إلتحقت بالتخ�ص�ص اجلديد وبد�أت‬ ‫منذ ال�صفر‪� ،‬إذ مت ت�صفري املعدل‬ ‫مع معادلة املقررات امل�شرتكة‪ ،‬وهي‬ ‫�سعيدة جد ًا الآن بدرا�سة قواعد اللغة‬ ‫العاملية والأدب اخلالد‪.‬‬


‫صص‬

‫تغي‬

‫ري التخ‬

‫تغي‬

‫ري ال‬ ‫تخص‬

‫ص‬

‫‪123‬‬

‫‪122‬‬ ‫عبدالرحمن احلدي ‪..‬‬ ‫مشكلة احلفظ‬

‫اختارت فاطمة خمدن تخ�ص�ص �إدارة‬ ‫الأعمال ب�إرادتها لكنها وبعد ف�صل‬ ‫درا�سي واحد �شعرت ب�أن التخ�ص�ص‬ ‫خمالف ملا توقعت وملا تريد �أن تدر�سه‪،‬‬ ‫وبعد �أن �إ�ست�شارت بع�ض الإداريني‬ ‫واملر�شدين باجلامعة ن�صحوها‬ ‫بالتغيري ولذلك اختارت الحق ًا درا�سة‬ ‫برنامج البكالوريو�س يف املحا�سبة‬ ‫واملالية‪.‬‬

‫أمل املرزوق ‪..‬‬ ‫آفاق أخرى‬ ‫احلدي‬ ‫ّ‬ ‫عبد الرحمن‬

‫لأن تخ�ص�ص الإدارة والت�سويق‬ ‫يعتمد كثري ًا على احلفظ من وجهة‬ ‫نظره‪ ،‬قرر عبدالرحمن احلدي تغيري‬ ‫تخ�ص�صه ودرا�سة دبلوم الدرا�سات‬ ‫التجارية لأنه كان يجد �صعوبة بالغة‬ ‫يف احلفظ كما يقول‪ ،‬ومت ذلك‬ ‫التغيري بعد �أن �إ�ست�شار �أهله ومر�شده‬ ‫اجلامعي‪ .‬وي�ؤكد عبدالرحمن �أن‬ ‫معدله الرتاكمي �إرتفع فيما بعد‪ ،‬كما‬ ‫�أن و�ضعه النف�سي حت�سن بعد �أن �شعر‬ ‫ب�أنه قادر على �إ�ستكمال درا�سته‪.‬‬

‫فاطمة خمدن ‪..‬‬ ‫خمالف للتوقع‬

‫�أنها �إنخرطت يف املجال الإعالمي‬ ‫وعملت يف �أكرث من و�سيلة �إعالمية‬ ‫داخل وخارج مملكة البحرين‪� ،‬إال �أنها‬ ‫قررت �إ�ستكمال درا�ستها العليا يف‬ ‫جمال خمتلف ومتكنت من احل�صول‬ ‫على درجة املاج�ستري يف الت�سويق‪.‬‬ ‫وحول ذلك تقول �أنها تبحث دائم ًا عن‬ ‫�آفاق �آخرى للعمل‪ ،‬و�أن جمعها لأكرث‬ ‫من تخ�ص�ص يف جمالني خمتلفني‬ ‫ومكملني لبع�ض يزيد من معرفتها‬ ‫يف �أكرث من جمال ويزيد الفر�ص‬ ‫الوظيفية التي قد حت�صل عليها‪.‬‬

‫زينب حسن ‪..‬‬ ‫غياب املرشد‬

‫بدرا�سة التمري�ض وقد قدمت بالفعل‬ ‫طلب �إلتحاق بكلية العلوم ال�صحية‬ ‫ويف الوقت نف�سه قدمت طلب �إلتحاق‬ ‫بناء على م�شورة �إحدى �صديقاتها‬ ‫بربنامج بكالوريو�س علم احلا�سوب‬ ‫ومت قبولها فيه‪.‬‬

‫ومل تدرك زينب حينها �أن التخ�ص�ص �شهادة‪ ،‬فبحثت و�إ�ست�شارت �إىل �أن‬ ‫قررت الإلتحاق بربنامج "متكني"‬ ‫ال يعني كيفية �إ�ستخدام احلا�سوب‬ ‫لل�صحة وال�سالمة املهنية‪ ،‬وح�صلت‬ ‫بل برجمته‪ ،‬ولأنها مل جتتز املادة‬ ‫على ال�شهادة الأ�سا�سية فيه‪ ،‬وتدر�س‬ ‫الأ�سا�سية قررت الإن�سحاب ودخول‬ ‫�سوق العمل‪ ،‬لكنها �أدركت �أن الفر�ص زينب الآن دبلوم التخ�ص�ص نف�سه‪.‬‬ ‫الوظيفية حمدودة جد ًا من دون‬

‫د‪ .‬أسامة اجلودر ‪ ..‬قراءة واقع السوق‬ ‫أمل املرزوق‬

‫�أنهت �أمل املرزوق متطلبات برنامج‬ ‫بكالوريو�س الإعالم والعالقات العامة‬ ‫بعد التحويل من تخ�ص�ص تقنية‬ ‫املعلومات الذي مل جتد نف�سها فيه‬ ‫فلطاملا حلمت بوظيفة تتعامل فيها‬ ‫مع النا�س ب�شكل مبا�شر‪ ،‬وبالرغم من‬

‫زينب حسن‬

‫مل جتد زينب ح�سن من ير�شدها‬ ‫حني كان البد من �أن تختار‬ ‫تخ�ص�صها اجلامعي‪ ،‬كانت ترغب‬

‫املرزوق‪ :‬جمعي ألكرث من تخصص يف جمالني‬ ‫خمتلفني ومكملني لبعض يزيد من معرفتي يف‬ ‫أكرث من جمال ويزيد من الفرص الوظيفية التي‬ ‫قد أحصل عليها‪...‬‬ ‫فاطمة خمدن‬

‫من املهم أن تكون عملية اختيار تخصص الطالب‬ ‫اجلامعي مشرتكة بني املدرسة والبيت واجلامعة‬ ‫والطالب نفسه‪ ،‬بحيث يتم إختبار وحتديد وتقومي‬ ‫قدراته وميوله وقراءة واقع السوق‬

‫عميد القبول والت�سجيل بجامعة‬ ‫البحرين الدكتور �أ�سامة اجلودر‬ ‫ي�ؤكد �أن تغيري التخ�ص�ص اجلامعي‬ ‫�أمر مقبول بحدود املعقول‪ ،‬ب�شرط‬ ‫�أال ي�ضيع الطالب فرتة زمنية‬ ‫طويلة من عمره يف التنقل بني‬ ‫التخ�ص�صات لأن للوقت وال�شباب‬ ‫ثمنه‪ ،‬ويعترب �أن الإختيار ال�صائب‬ ‫هو الذي يقوم على عدد من الأمور‬ ‫�أبرزها ميول ورغبة الطالب وقدراته‬ ‫متطلبات التخرج واحل�صول على‬ ‫من جهة‪ ،‬و�إحتياجات �سوق العمل‬ ‫من جهة �أخرى‪ ،‬فذلك من �ش�أنه �أن الإفادة من �أجل زيادة فر�صه‬ ‫الوظيفية‪ ،‬وبالتايل يجب �أن يكون‬ ‫يجنب الطالب التنقل‪.‬‬ ‫اختياره مبني ًا على �أ�س�س يف حال‬ ‫وي�ضيف "�أن الطالب يحتاج للتدريب اختار تغيري تخ�ص�صه‪ ،‬و�أن يتم ذلك‬ ‫يف الوقت املنا�سب قبل �أن يقطع‬ ‫والتمرن يف عمله بعد �إ�ستكمال‬

‫�شوط ًا كبري ًا يف الدرا�سة"‪.‬‬ ‫وي�ؤكد �أن دور الإر�شاد والتوجيه‬ ‫الأكادميي مهم جد ًا يف تقلي�ص‬ ‫حجم امل�شكلة‪ ،‬حيث يتم ذلك من‬ ‫خالل تنظيم برامج وحمالت توعوية‬ ‫للطلبة يف املرحلة الثانوية‪ ،‬كما �أنه‬ ‫من املهم �أن تكون عملية اختيار‬ ‫تخ�ص�ص الطالب اجلامعي م�شرتكة‬ ‫بني املدر�سة والبيت واجلامعة‬ ‫والطالب نف�سه‪ ،‬بحيث يتم �إختبار‬ ‫وحتديد وتقومي قدراته وميوله‬ ‫وقراءة واقع ال�سوق بعد حوايل‬ ‫خم�س �سنوات‪ ،‬وهي املدة التي من‬ ‫املتوقع �أن يتخرج الطالب خاللها‬ ‫من اجلامعة‪.‬‬


‫تكنكة‬

‫ت‬

‫كنكة‬

‫‪125‬‬

‫‪124‬‬

‫جالكسي إس ‪.. 4‬‬

‫حلياة أكرث عصرية‬

‫ش املغامرة مع‬ ‫عِ ْ‬

‫‪ Rayman Legends‬تعود يف اجلزء الثاين مبا مييزها‬ ‫من ر�سوم كارتونية جميلة و�ألوان جذابة وحيوية وبالعديد‬ ‫من اخل�صائ�ص اجلديدة واملهمة‪ ،‬فبعد �أن كانت ح�صر ًا‬ ‫على م�ستخدمي ‪� Nintendo Wii‬سيتمكن م�ستخدمو‬ ‫جهازي البالي�ستي�شن‪ 3‬والإك�س بوك�س ‪ 360‬من عي�ش‬ ‫املغامرة امل�شوقة‪.‬‬

‫الن�سخة اجلديدة من اللعبة م�صممة ب�أعلى التقنيات‪،‬‬ ‫خا�صة بعد �أن القت ن�سختها الأوىل رواج ًا وا�سع ًا جعل منها‬ ‫�إحدى �أكرث �ألعاب املغامرات جناح ًا يف الفرتة احلالية‪ .‬وهي‬ ‫ت�ضم �شخ�صيات جديدة يف عامل املغامرات والتحدي ببيئات‬ ‫خمتلفة ومع مو�سيقى مميزة‪ ،‬وتدعم حتى خم�س العبني يف‬ ‫جهاز واحد بالوقت نف�سه‪.‬‬

‫جرافيك اللعبة اخليايل و�شخ�صياتها �ستجعلك حتب�س‬ ‫�أنفا�سك وهي جتري وجتمع النقاط وتغامر رغم العوائق‬ ‫واملخاطر التي حتيط بها يف العامل ال�سحري‪ ،‬ولتتمكن‬ ‫من الفوز يجب �أن تكون �سريع ًا و�شديد احلذر من �أن تقع‬ ‫بالأ�سفل‪.‬‬

‫تتميز اللعبة ب�أجواء �أ�سطورية لأن كل لوحة من لوحاتها‬ ‫حتكي عاملاً‪ ،‬فبالرغم من �أنها كارتونية‪� ،‬إال انها �ستعي�شك‬ ‫بكل مرحلة من مراحلها اجلو الذي �ستلعبه‪� ،‬إذ �ستجد‬ ‫نف�سك بالغابة مرة وبالع�صور الو�سطى مرة �أخرى‪ ،‬و�ستعي�ش‬ ‫مغامرة القفز واجلري والبحث والإ�ستك�شاف والتحدي‬ ‫حلظة بلحظة‪.‬‬

‫يتميز هاتف جالك�سي �إ�س‬ ‫‪ 4‬بت�صميم �أنيق ومبتكر‪� ،‬إذ‬ ‫عملت �شركة "�سام�سوجن"‬ ‫على تطوير اجلهاز ب�شكل‬ ‫يجعله �سهل الإ�ستخدام‬ ‫لتمنح امل�ستخدم جتربة‬ ‫ذكية حلياة �أكرث ع�صرية‪،‬‬ ‫مع �شا�شة فائقة الو�ضوح‬ ‫مبقا�س خم�س بو�صات‪.‬‬ ‫للهاتف الذكي ن�سختان مزودتان بعدد‬ ‫من التقنيات واملميزات اجلديدة‪ ،‬تدعم‬ ‫الأوىل �شبكات �إت�صاالت اجليل الرابع‪،‬‬ ‫والأخرى لإت�صاالت اجليل الثالث‬ ‫للمناطق التي مل ت�صلها �شبكات اجليل‬ ‫الرابع بعد‪ ،‬وحت�صل كال الن�سختني‬ ‫على ذاكرة ع�شوائية �سعة ‪ 2‬جيجابايت‪،‬‬

‫دقة الأوىل ‪ 13‬ميجابك�سل‪ ،‬والثانية ‪2‬‬ ‫وبطارية ت�صل مدة عملها حتى ‪14‬‬ ‫�ساعة‪ ،‬ويُطرح بثالث �سعات تخزين هي‪ :‬ميجابك�سل‪ ،‬ويتميز الهاتف بخا�صية‬ ‫تتيح للم�ستخدم �إلتقاط ‪� 100‬صورة‬ ‫‪ 16‬و‪ 32‬و‪ 64‬جيجابايت‪.‬‬ ‫وو�ضعها يف �إطار واحد‪� ،‬إذ ت�ستطيع‬ ‫وللح�صول على جودة ت�صوير عالية‪،‬‬ ‫الكامريا �إلتقاط ‪� 100‬صورة يف �أربع ثوان‬ ‫�صمم جالك�سي �إ�س ‪ 4‬بحيث يتيح‬ ‫فقط‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل ميزة ت�سجيل خم�س‬ ‫للم�ستخدم الت�صوير بالكامريتني‬ ‫اخللفية والأمامية يف وقت واحد‪ ،‬وتبلغ ثوان من ال�صوت قبل �إلتقاط ال�صور‪.‬‬


‫تكنكة‬

‫‪126‬‬

‫ت‬

‫كنكة‬

‫‪127‬‬

‫بالكبريي ‪ ..Z10‬جتربة جديدة‬ ‫يقرتب �شكله من �آيفون ‪� 5‬إال �أن حجمه �أقرب للجالك�سي‪ ،‬ويف �أ�سفل �شا�شة اللم�س اخلا�صة به جتد‬ ‫عالمة بالكبريي‪ ،‬هكذا متكن جهاز بالكبريي ‪ Z10‬من انتزاع احللة القدمية ليقدم جتربة جديدة‬ ‫متفهمة لطبيعة اال�ستخدام الع�صري‪.‬‬ ‫النظام الت�شغيلي له يتميز‬ ‫ب�إمكانية‪ ‬التحكم باجلهاز‪ ‬ب�شكل‬ ‫كامل‪ ‬عن طريق الإبهام وب�صورة‬ ‫�سل�سة‪� ،‬إ�ضافة للدقة العالية يف طباعة‬ ‫الأحرف على لوحة املفاتيح‪ ،‬وهو يحاول‬ ‫م�ساعدتك بتقدمي عدد من التوقعات‬ ‫لكلمات من املمكن �أن تق�صد كتابتها‪،‬‬ ‫وهي خدمة تتوفر يف �أجهزة �أخرى‬ ‫ولكن لي�س بطريقة العر�ض التي يقدمها‬ ‫بالكبريي ‪.Z10‬‬

‫وقد متكنت "بالكبريي" من خالل‬ ‫اجلهاز اجلديد من جتاوز م�شكلة‬ ‫البطارية‪� ،‬إذ ب�إمكان م�ستخدم ‪Z10‬‬ ‫التحدث على اجلهاز وت�صفح الإنرتنت‬ ‫ملدة ع�شر �ساعات متوا�صلة وملدة ‪305‬‬ ‫�ساعات دون �إجراء مكاملات �أو ت�صفح‬ ‫للإنرتنت‪.‬‬ ‫مت تزويد اجلهاز بخيار مهم يقدم‬ ‫جميع التحديثات على مواقع التوا�صل‬

‫الإجتماعي مثل تويرت والفي�سبوك والتي‬ ‫ت�أتي كتطبيقات �أ�سا�سية فيه‪ ،‬كما �أنه‬ ‫يتيح و�صل ال�صفحات بالأرقام املخزنة‬ ‫على اجلهاز‪ ،‬فعلى �سبيل املثال يربط‬ ‫اجلهاز �صورة �أحد �أ�صدقاء امل�ستخدم‬ ‫على موقع التوا�صل الإجتماعي بحافظة‬ ‫الأرقام يف اجلهاز‪ ،‬لتظهر ال�صورة‬ ‫مبرافقة الرقم عند �إ�ستقبال مكاملة من‬ ‫هذا ال�شخ�ص‪.‬‬

‫‪ .. 365Score‬ملعبك بهاتفك!‬ ‫تطبيق الهاتف الأف�ضل لع�شاق‬ ‫الريا�ضة ب�شكل عام وكرة القدم‬ ‫حتديداً‪ ،‬والذي يطلعك ب�شكل دائم‬ ‫على كل ما يتعلق ب�أخبار ونتائج‬ ‫املباريات‪ ،‬والأهم �أنه يتيح لك‬ ‫فر�صة م�شاهدة الأهداف التي‬ ‫مل تت�سنى لك فر�صة م�شاهدتها‬ ‫مبا�شرة بالفيديو‪.‬‬ ‫يوجد الكثري من التطبيقات التي‬ ‫تقدم الأخبار الريا�ضية �إال �أنها‬ ‫تفتقر لل�سرعة والدقة‪ ،‬بخالف‬ ‫تطبيق ‪ 365score‬املجاين والذي‬ ‫مينح خا�صية التنبيه الفوري على‬ ‫الهاتف لبداية املباريات‪ ،‬والأهداف‬

‫امل�سجلة للفرق املهمة بالن�سبة لك‬ ‫حلظة ت�سجيلها لتكون يف احلدث‬ ‫�أو ًال ب�أول‪ ،‬كما ميكنك من حتديد‬ ‫نوعية �صوت التنبيه‪.‬‬ ‫ويتيح لك التطبيق �إمكانية‬ ‫تخ�صي�ص الفرق املف�ضلة لديك‬ ‫لتقدمي الأخبار ذات ال�صلة بها‪،‬‬ ‫ويقدمها ب�شكل مبا�شر مع بع�ض‬ ‫لقطات الفيديو لبع�ض املباريات‪،‬‬ ‫كما ير�سل لك �إ�شعارات عن �أحوال‬ ‫تلك الفرق يف حالة ال�صعود �أو‬ ‫الهزمية �أو �إحراز الأهداف‪ ،‬عالوة‬ ‫على ملخ�ص فيديو للمباراة‪.‬‬

‫ميكن اعتبار ‪� 365score‬أحد �أف�ضل‬ ‫م�صادر الأخبار الريا�ضية لأنه‬ ‫يدعم العديد من الريا�ضات ويغطي‬ ‫�أهم الدوريات الأوروبية كالدوري‬ ‫الإ�سباين‪ ،‬الإجنليزي‪ ،‬الإيطايل‪،‬‬ ‫والأملاين‪ ،‬واملباريات املهمة من‬ ‫الدوري الفرن�سي والرو�سي‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫للبطوالت الريا�ضية العربية‪.‬‬ ‫يحتوي التطبيق على فيديوهات‬ ‫منوعة لأهداف ولقطات غريبة‬ ‫وطريفة من املالعب العاملية‪ ،‬ويتم‬ ‫�إ�ضافة فيديوهات متنوعة ب�شكل‬ ‫يومي وم�ستمر‪ ،‬ومييزه دعمه للغة‬ ‫العربية من بني ‪ 18‬لغة �أخرى‪.‬‬


‫بريك‬

‫بريك‬

‫‪129‬‬ ‫‪129‬‬

‫‪128‬‬

‫أمـثـــال‪ :‬‬

‫حـكــم‪:‬‬

‫ƒƒلي�ست ال�سعادة يف �أن تعمل دائم ًا ما تريد‪ ،‬بل يف �أن تريد ما تعمله‬ ‫ƒƒال تفكر يف املفقود حتى ال تفقد املوجود‬ ‫ƒƒمن قنع من الدنيا بالي�سري هان عليه كل ع�سري‬ ‫ƒƒالكلمة الطيبة جواز مرور �إىل كل القلوب‬

‫ƒƒ�إذا بغيت �صاحبك دوم حا�سبه كل يوم ‪( ..‬مثل بحريني)‬ ‫ƒƒال يعيد ال�ضحك ما �أذهبه الغ�ضب ‪( ..‬مثل ياباين)‬ ‫ƒƒال يغلق اهلل باب ًا �إال ويفتح �آخر ‪( ..‬مثل ايرلندي)‬ ‫ƒƒلي�س للأكذوبة �أرجل لكن للف�ضيلة �أجنحة ‪( ..‬مثل �صيني)‬

‫خـواطـــر‪:‬‬

‫عندما تقتحم حياتك ظروف �صعبة‬ ‫وترتكك �أمامها ذاب ًال �ضعيف ًا ‪..‬‬ ‫عندما تختفي منها مالمح الفرح‬ ‫عندما تق�سو عليك احلياة‬ ‫وجترحك الهموم والآالم عندها ‪..‬‬ ‫ال تتوقف وتغلق على نف�سك الأبواب‬ ‫وترتدي ثياب ال�سواد ‪..‬‬ ‫انظر �إىل احلياة من خالل نافذة مـلونـة‬ ‫�ستجد �أن هذا الكون وا�ســع ومـبـهــر وجميل‬ ‫�ستجد �أن احلياة رائعة بجميع الألوان ‪..‬‬

‫هل تعــلم؟‬

‫ƒƒيف م�صر الفرعونية كان الأ�سبوع يت�ألف من ع�شرة �أيام!‬ ‫ƒƒالع�ضوان الوحيدان يف ج�سم الإن�سان اللذان ال يتوقفان عن‬ ‫النمو طوال احلياة هما الأنف والأذنان!‬ ‫ƒƒ�أي قطعة ورق مربعة ال�شكل ال ميكن �أن تطوى على نف�سها‬ ‫�أكرث من ثماين مرات‪ ،‬مهما كانت م�ساحتها كبرية!‬

‫ألـغـــاز‪:‬‬

‫ال�ضوء‬

‫ƒƒما هو ال�شي الذي يخرتق الزجاج وال يك�سره؟‬

‫متوز‬

‫ƒƒما هو �إ�سم ال�شهر امليالدي الذي �إذا حذفت �أوله‪,‬‬ ‫حتول �إىل �إ�سم فاكهة؟‬

‫من هو أول ‪.....‬؟‪ ‬‬ ‫ƒƒ�أول من ا�ستعمل خامت اخلطبة هم الرومان وكان يف البداية من احلديد‬ ‫ƒƒ�أول ناطحة �سحاب بنيت يف �أمريكا عام ‪ 1883‬وهي مبنى (الأمبري�سنيت)‬ ‫ƒƒ�أول دولة ا�ستخدمت ال�صواريخ يف احلروب هي م�صر‬


‫يـكــــو‬

‫إي‬

‫ـكــــو‬

‫إ‬

‫‪131‬‬

‫‪130‬‬ ‫تعريف املواطنني واملقيمني باملنتج‬ ‫الزراعي البحريني بكافة �أنواعه‪،‬‬ ‫ومتثلت الفكرة يف عر�ض عدد من‬ ‫املزارعني خل�ضرواتهم �صباح كل يوم‬ ‫�سبت لتجاوز م�شكلة الت�سويق‪.‬‬ ‫ومن �أجل توفري جو �أ�سري متكامل‬ ‫�صاحب ال�سوق معر�ض حيواين‬ ‫ي�ستقطب الأطفال‪� ،‬إ�ضافة �إىل‬ ‫الإفطار ال�شعبي الذي يقوم ب�إعداده‬ ‫�أحد الطباخني البحرينيني‪ ،‬م�ستخدم ًا‬ ‫اخل�ضروات الطازجة التي يبيعها‬ ‫املزارعون بال�سوق‪.‬‬

‫صادق مريزا ‪..‬‬ ‫صفقة رابحة‬ ‫و�إىل جانب العائد املادي عرب زبائن‬ ‫ال�سوق الأ�سبوعي الذين يحر�صون على‬ ‫�شراء املنتجات الزراعية منه‪ ،‬خلقت‬ ‫�أجواء احلديقة اخل�ضراء �ألفة ما بني‬ ‫املزارعني‪ ،‬وحققت الهدف الأ�سا�سي‬ ‫لها وهو ت�سويق املنتج الزراعي‬ ‫البحريني‪ .‬و�أحد الأمثلة الناجحة يف‬ ‫ذلك هو املزارع �صادق مريزا الذي‬

‫سوق املزارعني ‪..‬‬ ‫طبيعة ساحرة ومنتجات عالية اجلودة‬ ‫�سحر الطبيعة اخلالبة يف حديقة البديع النباتية واجلو الأ�سري‬ ‫اجلميل الذي توفره لروادها و�سط الورد واخل�ضرة واملاء‪ ،‬مع‬ ‫�إحت�ضانها مل�شروع �سوق املزارعني البحرينيني جعلها ت�ستقطب‬ ‫جمهوراً كبرياً‪ ،‬حقق للم�شروع الب�سيط جناحاً منقطع النظري‪.‬‬ ‫تعد حديقة البديع النباتية حممية‬ ���طبيعية‪ ،‬ذات طابع نباتي علمي‬ ‫متنوع‪ ،‬وت�ضم �أربعة �أق�سام تتمثل‬

‫يف ق�سم الورود‪ ،‬والنخيل‪ ،‬وق�سم‬ ‫النباتات العطرية‪ ،‬وق�سم النباتات‬ ‫ال�صخرية والربية‪ ،‬وت�ضم احلديقة‬

‫عدد ًا من املرافق العامة‪ ،‬كمنطقة‬ ‫لعب الأطفال‪ ،‬و�أقفا�ص احليوانات‬ ‫والطيور‪ ،‬و�إ�سرتاحات للزوار‪ ،‬ومواقف‬ ‫لل�سيارات‪ ،‬وم�ضمار للم�شي يبلغ طوله‬ ‫‪ 1560‬مرتاً‪.‬‬ ‫فكرة ال�سوق الأخ�ضر الذي �إ�ستقطب‬ ‫منذ تد�شينه يف دي�سمرب املا�ضي �أكرث‬ ‫من ‪� 13‬ألف زائر �إنطلقت بهدف‬

‫جنح يف �إبرام �صفقة مع �أحد الفنادق‬ ‫الكبرية لتزويده ب�شكل يومي مبنتجات‬ ‫طازجة من مزرعته ب�سعر �أقل من‬ ‫امل�ستوردة‪ ،‬وذلك بعد �أن تعرفت �إدارة‬ ‫الفندق عليه يف �سوق املزارعني وزارته‬ ‫مبرزعته ملعاينة منتجاته‪.‬‬

‫د‪ .‬وليد زباري ‪..‬‬ ‫دعم الزراعة‬

‫هاين النصيف‪..‬‬ ‫جودة املنتج‬ ‫من جهته‪ ،‬يقول �صاحب مزرعة‬ ‫"ت�سنيم" هاين الن�صيف "نحن‬ ‫ننتقي البذور بعناية‪ ،‬ونهتم بجودة‬ ‫املنتج الزراعي‪ ،‬كما �أن �أ�ساليب‬ ‫الزراعة املتطورة التي نعتمدها‬ ‫ت�ضمن احل�صول على �أف�ضل �أنواع‬ ‫اخل�ضروات‪ ،‬فقد باتت مزرعتنا‬ ‫تعتمد ب�شكل �أ�سا�سي على تقنية‬ ‫الزراعة بدون تربة‪ ،‬والتي من املتوقع‬ ‫�أن حتدث تطور ًا كبري ًا يف القطاع‬ ‫الزراعي على م�ستوى الإنتاج واجلودة‬ ‫والتقنيات‪ ،‬وكذلك امل�ساهمة يف‬ ‫التنمية الإقت�صادية والأمن الغذائي‬ ‫ململكة البحرين"‪.‬‬

‫د‪ .‬وليد زباري‬

‫وي�ؤكد عميد كلية الدرا�سات العليا‬ ‫بجامعة اخلليج العربي و�أ�ستاذ‬ ‫�إدارة املوارد املائية الدكتور وليد‬ ‫زباري �إن �سوق املزارعني من �أهم‬ ‫املبادرات الرائدة التي طرحت‬ ‫م�ؤخر ًا يف البحرين‪ ،‬لأنها تهدف‬ ‫لدعم املنتجات املحلية وت�شجيع‬ ‫املزارعني البحرينيني على مناف�سة‬ ‫املنتجات الزراعية امل�ستوردة‪،‬‬ ‫ودعمهم من �أجل الإ�ستمرار يف‬ ‫مهنتهم وت�شجيع الآخرين للتوجه‬ ‫لهذه املهنة بطريقة ع�صرية‬ ‫تتما�شى مع ما تقوم به الدول‬ ‫املتقدمة زراعياً‪ .‬ويقول الدكتور‬ ‫وليد �أن وجود الزراعة التقليدية‬ ‫واحلديثة بال�سوق �سي�ؤدي �إىل‬ ‫�إنتقال املزارعني التقليديني �إىل‬ ‫النوع الثاين‪ ،‬خا�صة و�أنه ي�ضمن‬ ‫نوعية �أف�ضل من املنتجات الزراعية‬ ‫مبوا�صفات ومعايري عالية اجلودة‪.‬‬


‫معات‬

‫جا‬

‫معات‬

‫جا‬

‫‪133‬‬

‫‪132‬‬

‫جامعة اخلليج العربي‬

‫�شروط القبول‪:‬‬ ‫ •�أن تكون مواطن ًا خليجي ًا‬ ‫ •�أن تكون حا�ص ًال على ال�شهادة‬ ‫الثانوية العامة الق�سم العلمي مبعدل‬ ‫ال يقل عن ‪%90‬‬ ‫ •�أن ال يزيد عمرك عن ‪� 20‬سنة‬ ‫ •�أن متلأ طلب الإلتحاق وت�ستويف‬ ‫الوثائق املطلوبة (للمزيد ميكنك‬ ‫الرجوع للموقع الإلكرتوين للجامعة)‪.‬‬

‫مملكة البحرين‬

‫�إنطلقت فكرة �إن�شاء جامعة اخلليج العربي من الرغبة‬ ‫اخلليجية يف تطوير املجتمع اخلليجي وتوفري �إحتياجاته من‬ ‫املتخ�ص�صني واخلرباء‪ ،‬وتعد جامعة اخلليج العربي اجلامعة‬ ‫النموذجية لتدري�س الطب يف منطقة اخلليج العربي‪.‬‬ ‫تاريخ اجلامعة‪:‬‬

‫عدد ًا من الأطباء املتميزين وحا�صدي‬ ‫ال�شهادات العليا يف خمتلف �أفرع العلوم‪.‬‬

‫�أن�شئت جامعة اخلليج العربي يف العام‬ ‫‪ 1980‬مبر�سوم �صادر من املجل�س‬ ‫التخ�ص�صات‪:‬تتخ�ص�ص اجلامعة‬ ‫العام لوزراء الرتبية والتعليم يف دول يف جماالت العلوم وال�صحة والتنمية‬ ‫جمل�س التعاون اخلليجي يف �إجتماعهم الب�شرية والبيئة والتكنولوجيا‪.‬‬ ‫بدولة الكويت‪.‬‬ ‫الطلبة‪ :‬ت�ستقبل كلية الطب �سنوي ًا‬ ‫الكليات‪:‬ت�ضم اجلامعة كليتي الطب‪ ،‬باجلامعة حوايل ‪ 150‬طالب ًا من البلدان‬ ‫والدرا�سات العليا‪ ،‬التي تخرج �سنوي ًا‬ ‫الأع�ضاء يف جمل�س التعاون اخلليجي‪.‬‬

‫متطلبات القبول‪:‬‬ ‫لقبولك يف الدرا�سة بجامعة اخلليج‬ ‫العربي ينبغي �أن جتتاز الآتي‪:‬‬ ‫ •�إختبار تقييم القدرات يف اللغة‬ ‫الإجنليزية‬ ‫ •�إختبار يف العلوم والريا�ضيات‬ ‫ •املقابلة ال�شخ�صية‬

‫للمناهج التي يكون الطالب حمور ًا‬ ‫لها‪ ،‬وتركز اجلامعة على نيل الطلبة‬ ‫املهارات ال�ضرورية يف الطب‪.‬‬ ‫مهمة اجلامعة‪ :‬تعلن جامعة‬ ‫اخلليج العربي ب�أن املهمة الرئي�سية‬ ‫لها هو تخريج كوادر طبية قادرة‬ ‫على الإ�ستجابة بفعالية للإحتياجات‬ ‫ال�صحية للأفراد والأ�سر واملجتمعات‬ ‫املحلية يف منطقة اخلليج العربي‪.‬‬

‫الدرا�سات العليا‪ :‬ت�شمل برامج‬ ‫هيئة التدري�س‪:‬ت�ضم اجلامعة الدرا�سات العليا الدبلوم املاج�ستري‪،‬‬ ‫هيئة تدري�س م�ؤهلة من الأكادمييني والدكتوراه يف جماالت �إنتقائية يف‬ ‫واملوظفني الإداريني يقومون بدور‬ ‫الطب والتعليم الطبي‪ ،‬وتقدم كلية‬ ‫املر�شدين ملجموعات �صغرية من‬ ‫الدرا�سات العليا برامج يف الرتبية‬ ‫الطالب‪ ،‬وهي ذاتها الإ�سرتاتيجية اخلا�صة يتم من خاللها �إعداد كوادر‬ ‫املتبعة للتعليم يف الكليات الطبية‬ ‫قادرة على تربية املوهوبني‪ ،‬وذوي‬ ‫حول العامل‪.‬‬ ‫�صعوبات التعلم‪ ،‬وامل�صابني بالتوحد‪،‬‬ ‫وذوي الإعاقة الذهنية‪ ،‬والتعليم‬ ‫طريقة التدري�س‪ :‬نظام التعليم والتدريب عن بعد‪ .‬كما ت�ضم برامج‬ ‫قائم على منهج حل املع�ضالت‪� ،‬إ�ضافة املوارد ال�صحراوية‪ ،‬تقنيات الإ�ستزراع‬

‫ال�صحراوي بدون تربة وغريها‪.‬‬ ‫طموح اجلامعة‪ :‬الإ�سهام يف‬ ‫الت�صدي للق�ضايا التنموية لدول‬ ‫جمل�س التعاون اخلليجي عن طريق‬ ‫جمموعة من الربامج املبتكرة والفعالة‬ ‫يف جمال التعليم والبحوث‪ ،‬واملتعلقة‬ ‫بق�ضايا منطقة اخلليج العربي �إىل‬ ‫جانب احل�صول على �سمعة ومكانة‬ ‫دولية مرموقة‪ -.‬حت�سني قنوات‬ ‫الإت�صال املوجودة بني اجلامعة‬ ‫وخريجيها من جهة‪ ،‬وبني اخلريجني‬ ‫�أنف�سهم من جهة �أخرى‪ ،‬مبا يتوافق مع‬ ‫ر�ؤية اجلامعة وفل�سفتها‪.‬‬ ‫ دعم الطلبة يف حتقيق �أهدافهم‬‫الأكادميية من خالل م�ساعدتهم‬ ‫للتغلب على التحديات املالية‪.‬‬ ‫للمزيد من املعلومات‬ ‫‪www.agu.edu.bh‬‬


‫معات‬

‫جا‬

‫معات‬

‫جا‬

‫‪134‬‬

‫جامعة واشنطن‬

‫الواليات املتحدة األمريكية‬ ‫ت�أ�س�ست جامعة وا�شنطن يف العام ‪ 1861‬يف �سياتل بوالية‬ ‫وا�شنطن يف الواليات املتحدة الأمريكية‪ ،‬وهي واحدة‬ ‫من �أعرق اجلامعات الأمريكية احلكومية غرب الواليات‬ ‫املتحدة و�أكربها‪ .‬ويف العام ‪ 2010‬مت ت�صنيف اجلامعة يف‬ ‫الرتبة ‪ 16‬يف الرتتيب ك�إحدى �أف�ضل اجلامعات يف العامل‪.‬‬

‫‪135‬‬ ‫و�أع�ضاء هيئة التدري�س من �أكرث من‬ ‫مقر اجلامعة‪:‬‬ ‫‪ 100‬بلد حول العامل‪ ،‬مما يجعل هذه‬ ‫يقع احلرم اجلامعي يف مدينة �سياتل‪ ،‬اجلامعة واحدة من �أكرث اجلامعات‬ ‫كما توجد للجامعة مقرات �أخرى يف تنوع ًا جغرافي ًا يف الواليات املتحدة‬ ‫مدينتي تكوما وبوثل‪ .‬وتتكون اجلامعة الأمريكية‪� ،‬إذ �أن حوايل ‪ %65‬من‬ ‫من جمموع ‪ 500‬بناء تتوزع على‬ ‫الطلبة ي�أتون من م�سافات بعيدة‬ ‫حوايل ‪ 20‬ميلون قدم مربع‪.‬‬ ‫جد ًا عن احلرم اجلامعي ومن خارج‬ ‫الواليات املتحدة‪.‬‬

‫الكليات‪:‬‬

‫ت�ضم اجلامعة عدد ًا كبري ًا من‬ ‫الكليات‪ ،‬ومن �أبرزها كلية الدرا�سات‬ ‫الإجتماعية‪ ،‬كلية الطب‪ ،‬كلية‬ ‫التمري�ض‪ ،‬كلية علوم البيئة‪ ،‬كلية طب‬ ‫الأ�سنان‪ ،‬كلية التعليم‪ ،‬كلية الآداب‪،‬‬ ‫كلية العلوم‪ ،‬كلية القانون‪ ،‬وغريها‪.‬‬

‫و�إر�سال معدلك يف �إمتحان اللغة‬ ‫الإجنليزية �سواء كان �إمتحان ‪� SAT‬أو‬ ‫‪� ACT‬أو ‪� TOEFL‬أو ‪ IELTS‬والتح�ضري‬ ‫خلطابات التو�صية التي قد حتتاجها‬ ‫من �أ�ساتذتك‪.‬‬

‫شروط القبول‪:‬‬ ‫الت�سجيل لل�سنة الدرا�سية اجلديدة‬ ‫باجلامعة متاح على �شبكة الإنرتنت يف‬ ‫�أغ�سط�س ‪ ،2013‬و�سيكون مطلوب ًا منك‬ ‫تقدمي طلب ر�سمي عرب الإنرتنت‪،‬‬

‫الطلبة‪:‬‬ ‫ت�ستقبل اجلامعة الطلبة من جميع‬ ‫الواليات الأمريكية‪ ،‬كما ي�أتي الطلبة‬

‫للمزيد من املعلومات‬ ‫‪www.washington.edu‬‬


‫جزون‬

‫من‬

‫من‬

‫جزون‬

‫‪137‬‬

‫‪136‬‬ ‫ولكن من هو جورج إيستمان؟‬ ‫ولد جورج �إي�ستمان يف العام ‪ ،1854‬يف والية وترفيل‬ ‫الأمريكية‪� ،‬أ�س�س والده معهد ًا لتعليم �إدارة الأعمال يف‬ ‫رو�ش�سرت‪ ،‬نيويورك‪ ،‬ثم تويف مبر�ض �أودى بحياته عندما كان‬ ‫يف الثامنة من عمره‪ ،‬فعملت والدته بكفاح من �أجل ت�أمني‬ ‫حياة جورج و�شقيقتيه‪ ،‬ولكنه �أُوق َِف عن الدرا�سة يف املرحلة‬ ‫الثانوية عندما كان يف الرابعة ع�شرة من عمره! حينها بد�أ‬ ‫جورج رحلة العمل‪ ،‬ف�شغل وظيفة بوّاب يف البداية‪� ،‬إىل �أن‬ ‫�أ�صبح عامل ح�سابات ب�أحد امل�صارف يف نيويورك‪.‬‬

‫جورج إيستمان ‪..‬‬

‫من بوّ اب إىل خمرتع كامريا!‬ ‫"الكامريا" �أو �إلتقاط اللحظات والذكريات والإحتفاظ بها للم�ستقبل كانت ثورة كبرية يف عامل‬ ‫الإخرتاعات منذ �أظهرها املخرتع "جورج �إي�ستمان" �إىل العلن‪ ،‬لت�صبح متاحة للأفراد بعد �أن‬ ‫كانت حكراً على الأثرياء وغري عملية!‬

‫م�ستحقة‪ ،‬قدم جورج �إ�ستقالته و�أ�س�س �شركته‬ ‫من أين جاءت فكرة الكامريا؟ اخلا�صة بعدد ب�سيط من املوظفني كبداية‪،‬‬ ‫قرّر جورج �أن ي�أخذ �إجازة من العمل لي�سافر وكان يعمل معهم على �إنتاج "لفافات الفيلم"‬ ‫جلزر الكاريبي‪ ،‬ف�أ�شار عليه �صديق ب�إلتقاط اخلا�صة بالكامريا‪ ،‬كانت البداية متعرثة‬ ‫�صور للرحلة‪ ،‬ومنذ ذلك احلني بد�أ �إهتمامه وا�شتكى البع�ض من �سوء الأفالم‪ ،‬لكنه عمل‬ ‫بالكامريات‪ ،‬فا�شرتى �صندوق ًا كبري ًا وحام ًال على ت�صحيح ذلك بتطوير الأفالم و�إعادة‬ ‫معدني ًا وخيمة �سوداء‪ ،‬مع وعاء للماء‬ ‫النقود للم�ستهلكني‪ ،‬مما �أ�سهم يف تكوين‬ ‫لتحمي�ض ال�صور‪ ،‬و�إ�ست�أجر معلم ًا ليدربه‪.‬‬ ‫�سمعة طيبة له‪.‬‬ ‫وبعد �أن متر�س على �إ�ستعمالها تيقن �أن‬ ‫إلتقاط‬ ‫هناك حتم ًا طريقة �أ�سهل و�أف�ضل ل‬ ‫ملاذا "كوداك”؟‬ ‫ال�صور و�إ�ستخراجها مطبوعة‪.‬‬ ‫قال جورج �إي�ستمان �شارح ًا �سبب �إختياره‬ ‫كيف إستطاع تطوير‬ ‫للإ�سم‪�" :‬إخرتت حرف "‪ ،"K‬فهو �أف�ضل‬ ‫حرف بالن�سبة يل‪ ،‬لأنه حرف قوي وغريب‪،‬‬ ‫الكامريا؟‬ ‫وكنت �أحاول �أن �أعمل خليط ًا من الأحرف‬ ‫عمل جورج �إي�ستمان على تطوير الت�صوير‬ ‫لكي �أجعل الكلمة جميلة‪ ،‬وقررت �أن يكون �أول‬ ‫لينقله من الألواح املبللة �إىل الت�صوير‬ ‫حرف من ���إ�سمها "‪ ."K‬كوداك لي�ست كلمة‬ ‫اجلاف‪ ،‬ويُعترب �أول من �إخرتع "لفافة‬ ‫�أجنبية‪� ،‬إمنا �أنا الذي �صممتها لعدة �أ�سباب‪،‬‬ ‫الفيلم"‪� ،‬أي لف الأفالم ب�شكل دائري حول �أو ًال لأنها كلمة ق�صرية‪ ،‬وثاني ًا لأنها ال ميكن‬ ‫عمود ي�سمح للفيلم باحلركة الإن�سيابية‪،‬‬ ‫�أن تُلفظ باخلط�أ فهي وا�ضحة جداً‪ ،‬و�أي�ض ًا‬ ‫و�سجّ لها ك�إخرتاع عام ‪.1888‬‬ ‫هي ال ت�شبه �أي �شيء يف الفن‪ ،‬وال ت�شبه �شيئ ًا‬ ‫�أبد ًا �سوى كوداك"‪ .‬وهكذا يبدو وا�ضح ًا‬ ‫كيف كانت البداية؟‬ ‫�إنه �أراد �إبتكار عالمة جتارية مميزة �سهلة‬ ‫احلفظ وفريدة تلت�صق ب�إخرتاعه الفريد‪.‬‬ ‫عندما قرر امل�صرف �أال مينحه ترقية‬


‫معلو‬

‫جزون‬

‫من‬

‫ما‬ ‫ت‬ ‫طر‬

‫بريك‬

‫‪138‬‬ ‫الفيل يبكي عندما يكون حزين ًا‬

‫يفة‬

‫و‬ ‫غ‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫ب‬ ‫ة!!‬

‫احل�صان ميوت‬ ‫�إذا قطع ذيله‬

‫إعالنات قدمية لـ "كوداك”‬ ‫الدعاية والت�سويق‪ ،‬ولكي يتحقق‬ ‫ما هي العروض التي‬ ‫�إنت�شار ال�شركة عاملي ًا عمل على‬ ‫قدمتها "كوداك” ؟‬ ‫ثالثة �أ�صعدة‪:‬‬ ‫ �إنتاج الكامريات بكميات كبرية‬‫وفر جورج �إي�ستمان للجمهور عر�ض ًا‬ ‫عرب �شركة "كوداك" ل�شراء الكامريا جاهزة للتوزيع يف �أمريكا وحول‬ ‫العامل‬ ‫مع فيلم وت�صوير ‪� 100‬صورة ثم‬ ‫�إعادتها لل�شركة لتحمي�ض ال�صور‪،‬‬ ‫ال‬ ‫ خف�ض �سعر املنتج ليكون قاب ً‬‫فيلم‬ ‫فتعيد ال�شركة �إليهم الكامريا مع‬ ‫للإقتناء‬ ‫جديد لإلتقاط ‪� 100‬صورة جديدة‪.‬‬ ‫ الإعالن القوي ووا�سع الإنت�شار‬‫هذه كانت البداية‪ ،‬ثم توالت بعدها‬ ‫العرو�ض! فظهرت كامريا "براوين" للمنتج‬ ‫ومبنا�سبة احلديث عن الإعالن‬ ‫يف العام ‪ ،1895‬والتي بيعت بدوالر‬ ‫فقد كان �شعار "كوداك" كالتايل‪:‬‬ ‫واحد فقط‪ ،‬ليحقق جورج �إي�ستمان‬ ‫"�إ�ضغط �أنت الزر ‪ ..‬ونحن نقوم‬ ‫بذلك حلمه بتمكني كل �شخ�ص من‬ ‫بالباقي"‪ ،‬كما �إخرتع جورج‬ ‫�شراء الكامريا‪.‬‬ ‫�إي�ستمان �شخ�صية "فتاة كوداك"‬ ‫بلغت �شهرة كوداك جميع �أنحاء العامل الوجه الت�سويقي ال�شهري ملنتجات‬ ‫يف ذلك الوقت‪ ،‬لدرجة �أن �إ�ستبدل‬ ‫�شركته‪.‬‬ ‫النا�س كلمة "كامريا" بـ "كوداك"‪،‬‬ ‫ف�أ�صبحت تعني الكامريا مهما كان‬ ‫كيف جنح يف مشروعه‬ ‫نوعها‪ ،‬و�أخري ًا ولي�س �آخر ًا دخلت‬ ‫التجاري؟‬ ‫ال�شركة �صناعة الت�صوير ال�سينمائي‪.‬‬ ‫كي تنجح "كوداك" كان البد جلورج‬ ‫كيف أصبحت "الكامريا”‬ ‫�إي�ستمان �أن يعتني بكل الزوايا التي‬ ‫تخ�ص �أي م�شروع جتاري مهما‬ ‫مبتناول اجلميع؟‬ ‫كانت منتجاته مميزة‪ ،‬فقد ثبّت‬ ‫�أنفق جورج �إي�ستمان الكثري على‬

‫عدد ًا من الركائز وعكف ب�إ�ستمرار‬ ‫على تطويرها‪ ،‬وهي‪:‬‬ ‫ حتفيز املوظفني بال�شركة‬‫والإهتمام ب�ش�ؤونهم‬ ‫ الإهتمام ب�إحتياجات الزبائن‬‫ �إ�ستغالل الأرباح بذكاء �إ�ستغال ًال �أمثل‬‫ �إن�شاء ق�سم خا�ص للأبحاث‬‫والتطوير‬ ‫‪ -‬العمل على امل�ستوى العاملي‬

‫بعد وفاة جورج �إي�ستمان‬ ‫واجهت "كوداك" ظهور‬ ‫الكامريا الرقمية وا�ضطرت‬ ‫للدخول يف مناف�سة معها‬ ‫بعد �أن �أ�صبحت "رقاقات‬ ‫الفيلم" و�آلية حتمي�ض‬ ‫ال�صور غري م�ستخدمة‬ ‫نهائياً‪� ،‬إال �أن ما قدمه‬ ‫جورج للب�شرية يعد �إجناز ًا‬ ‫ي�ستحق كل التقدير والثناء‪.‬‬

‫عمر القرد ال يتجاوز يف‬ ‫املتو�سط ثالثني �سنة‬ ‫�أقوى ع�ضلة يف ج�سم الإن�سان هي ع�ضلة الفك‬

‫الأذن الي�سرى �أ�ضعف‬ ‫�سمع ًا من الأذن اليمنى‬ ‫احلوت ي�ستطيع البقاء‬ ‫�ساعة حتت املياه بدون تنف�س‬

‫الدولفني يغلق عين ًا‬ ‫واحدة عندما ينام‬

‫‪139‬‬


‫روح؟‬

‫وين أ‬

‫وين أ‬

‫روح؟‬

‫‪141‬‬

‫‪140‬‬

‫�أخرج مع �صديقاتي لتناول‬ ‫قطعة من الكعك مع �شراب‬ ‫�ساخن يف "كويف �شوب" جديد‬

‫�أ�شرتي قطعة كعك �إ�ضافية‬ ‫و�أزور �صديقتي ٍ‬ ‫ب�شكل مفاجئ‪،‬‬ ‫لت�سعد بهذه الزيارة غري املتوقعة!‬

‫وين أروح‬

‫وقت للراحة والإ�سرتخاء‪� ،‬أذهب‬ ‫ملحل "م�ساج" متخ�ص�ص‬

‫�أزور فرداً من‬ ‫عائلتي مل �أزره منذ‬ ‫فرت ٍة طويلة‪� ،‬أحمل‬ ‫معي قالباً من احللوى‬ ‫�صنعته بنف�سي‪،‬‬ ‫و�أ�ستمتع ب�أوقات‬ ‫عائلية �إ�ستثنائية!‬

‫مل �أمار�س‬ ‫الريا�ضة منذ �أ�شهر‬ ‫فقد كنت م�شغولة‬ ‫باملذاكرة‪ ،‬هذه املرة‬ ‫�س�ألعب كرة ال�سلة‬


‫‪Popc‬‬

‫‪rn‬‬

‫‪o‬‬ ‫‪Popc‬‬

‫‪orn‬‬

‫‪142‬‬

‫صراع البقاء ! ‪Life of pi‬‬

‫هل ميكنك �أن تت�صور نف�سك يف زورق �صغري مع منر؟!‬

‫يحكي هذا الفيلم املمتع ""‪� Life of pi‬أو "حياة باي" ق�صة‬ ‫�صبي هندي يتعر�ض ملغامرة �شيقة ورهيبة يف عر�ض البحر!‬ ‫وتدور �أحداثه يف املا�ضي‪ ،‬حيث يتحدث بطل الفيلم "باي"‬ ‫لأحد الكتاب عن طفولته بتفا�صيلها‪ ،‬وعن ق�صته املثرية‬ ‫للده�شة‪ ،‬فقد كان والد "باي" ميتلك عدد ًا �ضخم ًا من‬ ‫احليوانات يف حديقة خا�صة‪ ،‬وكثري ًا ما كان يحذر "باي" من‬ ‫الإقرتاب منها وخ�صو�ص ًا من النمر البنغايل!‬

‫وعندما قررت عائلته الهجرة‪ ،‬بات والده م�ضطر ًا ل�شحن‬ ‫احليوانات معهم عرب البحر! وتبد�أ الإثارة عندما تهب‬ ‫عا�صفة �شديدة تتحطم على �إثرها ال�سفينة التي كانت ُتقِل‬ ‫"باي" �إىل بالد بعيدة هروب ًا من ظروف معي�شية �صعبة‬ ‫لوالديه يف الهند‪ ،‬فيغرق جميع من يف ال�سفينة من ب�شر‬ ‫وحيوانات‪ ،‬وينجو "باي" على ظهر زورق �صغري‪ ،‬وهنا تبد�أ‬ ‫�أحداث هذا الفيلم الأكرث ت�شويق ًا عندما يكت�شف "باي" �أن‬ ‫معه يف الزورق منر ًا و�شمبانزي وحمار ًا وح�شي ًا و�ضبع!‬ ‫تهلك جميع احليوانات �شيئ ًا ف�شيئ ًا فيما عدا النمر‪ ،‬ويبقى‬ ‫"باي" يف �صراع بقاء معه يف ملحمة ق�ص�صية مليئة‬ ‫بالعرب الإن�سانية‪.‬‬ ‫جنا "باي" ب�أعجوبة‪ ،‬ومل ي�صدق �أحد ق�صته‪ ،‬لكن كيف‬ ‫مت ذلك؟! هذا ما �ستعرفه حني تتابع هذا الفيلم الرائع‬ ‫احلائز م�ؤخر ًا على جائزة الأو�سكار لأف�ضل �إخراج‪.‬‬

‫‪143‬‬

‫"الهوبيت”‪..‬‬

‫رحلة غري متوقعة!‬ ‫رمبا �شاهدت فيلم " ‪ " The lord of the ring‬ملك اخلوامت" �أو �أحد‬ ‫�أجزاء هذه الثالثية املليئة باملغامرة‪ ،‬مع �أبطالها الأقزام "الهوبيتيون"‪.‬‬ ‫و�إن كنت �أحد املعجبني بهذا الفيلم ف�إن ثالثية جديدة تنتظرك للمخرج‬ ‫بيرت جاك�سون‪ ،‬يت�صدرها الفيلم الأول وال�صادر يف �أواخر دي�سمرب‬ ‫من العام املا�ضي‪ ،‬الهوبيت‪ :‬رحلة غري متوقعة‪The Hobbit: An ،‬‬ ‫‪ ،Unexpected Journey‬امل�ستوحى من رواية بالإ�سم نف�سه ن�شرت يف‬ ‫العام ‪ 1937‬للروائي الربيطاين الكبري تولكني‪.‬‬ ‫يقدم لك هذا الفيلم يف ‪ 169‬دقيقة �أحداث ًا خيالية مذهلة مليئة‬ ‫باملغامرات واملعارك ومواجهة الوحو�ش‪ ،‬وتدور �أحداث الفيلم قبل‬ ‫�ستني عام ًا من �أحداث "ملك اخلوامت"‪ ،‬وفيه ي�ستويل التنني "�سموج"‬ ‫على الكنز‪ ،‬ويذهب بطل الفيلم مارتن فرميان الهوبيت "باجينز"‬ ‫�إىل �أعلى اجلبل الوحيد ملقارعته مع ‪ 13‬قزماً‪ ،‬بتكليف من ال�ساحر‬ ‫غاندالف‪.‬‬ ‫وتقع مغامرات هذا الفيلم يف الأر�ض الو�سطى �سعي ًا للو�صول �إىل اخلامت‬ ‫الذي كان حمور احلدث يف ثالثية "ملك اخلوامت"!‬ ‫ومن املتوقع �أن ي�صدر اجلزء الثاين من حكاية الهوبيت‪:‬‬ ‫‪ The Desolation of Smaug‬نهاية عام ‪ ،2013‬يتبعه اجلزء الثالث‬ ‫‪ There and Back Again‬املتوقع �إ�صداره يف العام املقبل ‪.2014‬‬

‫شاهد‬ ‫الفيديو‬

‫شاهد‬ ‫الفيديو‬


‫إبداع‬

‫‪144‬‬

‫•‬ ‫•‬

‫ً‬

‫•‬ ‫•‬

‫•‬

‫إرادة اخلري واحلب ‪..‬‬

‫•‬ ‫•‬ ‫•‬

‫‪41‬‬

‫�إتبعت املدر�سة التجريدية يف عملها لأنها �أرادت �أن تبحث‬ ‫عن جوهر الأ�شياء‪ ،‬وقررت �أن تعرب عنها ب�أ�شكال هند�سية‬ ‫موجزة يف جمموعة لوحات مرتابطة‪ ،‬تر�سمها �أخ�صائية‬ ‫الفنون مبركز �سلمان الثقايف الفنانة با�سمة ال�سعيد وتطلق‬ ‫عليها م�سمى "�إرادة اخلري واحلب"‪.‬‬ ‫ال�سعيد من خالل هذه اللوحة تقول �أن الظالم مهما طال‬ ‫ال بد و�أن ت�أتي ال�شم�س لتحدث �إخرتاق ًا فيه معلن ًة عن فجر‬ ‫جديد‪ .‬وتعرب اللوحة عن �إنعكا�س حالة من التفا�ؤل من‬

‫خالل طغيان دائرة �صفراء على امل�ستطيل الأ�سود‪ ،‬لينبعث‬ ‫ح�ضور الأ�صفر على عني املت�أمل �إىل جانب الألوان الأخ�ضر‬ ‫والربتقايل والبنف�سجي‪.‬‬ ‫وت�ضيف ال�سعيد "الألوان التي حتا�صر الأ�سود تعطي �إنطباع ًا‬ ‫ب�أن الظروف ال�صعبة ال ميكن لها �أن تطغى على النف�س و�إن‬ ‫�إرادة اخلري واحلب �ستبقى هي امل�سيطرة على امل�شهد ما‬ ‫دمنا متم�سكني بالأمل والعمل"‪.‬‬

‫‪2208‬‬

‫‪17 382 352‬‬

‫‪، 216‬‬

‫‪340‬‬ ‫‪973 17 727620‬‬

‫‪17 383 333‬‬

‫‪TamkeenBahrain‬‬

‫‪www.tamkeen.bh‬‬

‫‪973 17 723957‬‬

‫‪wsprog@birdc.com / www.birdc.com‬‬


‫لوحة للفنانة التشكيلية‬

‫باسمة السعيد‬

‫‪144‬‬


Discover life at school issue 9