Issuu on Google+

‫ن‬

‫س‬ ‫خة‬

‫تأليف‬

‫حمود العبري‬

‫طريقة مختصرة للتخلص من المشاعر السلبية‬

‫جما‬

‫نية‬


‫الغرية الشديدة وعدم الثقة بالنفس‬ ‫فايزة ‪ 45‬عام ‪ .‬الكويت‬ ‫‪2008/9/29‬‬ ‫كنت أعاين من الغرية الشديدة اليت تسبب يل املشاكل مع زوجي‪،‬‬ ‫وعدم الراحة النفسية بسبب وجود زوجة ثانية يف حياته‪ ،‬وبعد‬ ‫تطبيق التقنية حتسنت حاليت وأعيش بسالم وقبول نفسي وراحة‪،‬‬ ‫شكرا لألستاذ محود العربي وجزاكم اهلل خري‬ ‫ً‬

‫الرهاب االجتماعي‬ ‫الضابط ‪ 30‬عام ‪ .‬العراق‬ ‫‪2007/10/16‬‬ ‫السالم عليكم‪ ،‬الرهاب الذي دخل حيايت منذ أكثر من مخسة‬ ‫أعوام‪ ،‬ومل أترك طريقة عالج إال واستخدمتها‪ ،‬حىت ومن اخلارج‬ ‫وصرفت مبالغ كثرية للعالج‪ ،‬وكنت أستخدم طر ًقا كثري ًة‪ ،‬حىت‬ ‫الطرق املعروفة البديلة مثل‪ :‬االحياء‪ ،‬والتنفس العميق‪ ،‬لكن دون‬ ‫فائدة حىت وبعد حبث أكثر من عام يف مواقع االنترنت‪ ،‬وجدت عن‬ ‫طريق الصدفة هذا املوقع‪ ،‬وواهلل بعد استخدام الطريقة املوضحة‪،‬‬ ‫تغريت حيايت لألحسن وأنا بدوري أشكر كل اجلهود املبذولة يف‬ ‫هذا املوقع الذي يكشف أسرار رفع الطاقة احليوية للجسم وبطريقه‬ ‫مبسطة‪ .‬وشكرا‬


‫االحباط والضغوط‬ ‫ساهر الليل ‪ 30‬عام ‪ .‬ليبيا‬ ‫‪2007/12/20‬‬ ‫كنت ىف حالة من االحباط والضغوط ال يعلمها إال اهلل مث هداين‬ ‫اهلل ‪-‬عز وجل‪ -‬إىل موقع الدكتور محود العربي جزاه اهلل عنا‬ ‫كل خري‪ ،‬زاولت التقنية بعد عدة أخطاء وهلا واهلل مفعول السحر‪،‬‬ ‫ومن جرب عرف !!‬

‫معجزة الشفاء الذايت‬ ‫فاطمة ‪ 28‬عام ‪ .‬الدمام ‪ .‬السعودية‬ ‫‪2009/10/6‬‬ ‫لطاملا كنت أتشكك يف صحة قصص الشفاء الذايت اليت متأل‬ ‫صفحات الكتب ‪ .‬لكن بعد معاناة استمرت أربعة أعوام من اآلالم‬ ‫املربحة وإخفاق العقاقري والتدخل اجلراحي يف حل املشكلة‪ ،‬كانت‬ ‫أول جلسة مع الدكتور ‪ /‬محود العربي هي بداية طريق الشفاء‬ ‫بإذن اهلل وكرمه‪ ،‬فبعد مرور ‪ 72‬ساعة على أول جلسة تضاءل األمل‬ ‫إىل ما يشبه وخز اإلبر اخلفيف ‪ .‬واآلن وبعد مرور قرابة الشهر‬ ‫جزءا من املاضي وهلل احلمد ومتكنت من ممارسة‬ ‫أصبح املرض ً‬ ‫بشكل طبيعي و العودة إىل مزوالة عملي من جديد ‪.‬كل‬ ‫حيايت‬ ‫ٍ‬ ‫الشكر بعد شكر اهلل سبحانه وتعاىل للدكتور ‪ /‬محود العربي ‪.‬‬ ‫سببا يف إشعال مشعة احلياة من جديد‬ ‫لقد كنت ً‬


‫صداع نصفي منذ ست سنوات‬ ‫ميموووو ‪ 20‬عام ‪ .‬السعودية‬ ‫‪2012/3/4‬‬ ‫ال مث الدكتور محود العربي على‬ ‫أحب أشكر اهلل سبحانه وتعاىل أو ً‬ ‫هذه التقنية الرائعة‪ ،‬مارستها مرة واحدة فقط وانقطع الصداع‬ ‫منذ أسبوعني‪ ،‬مل أصب بالنوبة وإن شاء اهلل اليعود‬

‫احلزن‬ ‫بنت اجلود‪ .‬الطائف‬ ‫‪2007/8/28‬‬ ‫جدا‪ ،‬كلما‬ ‫طبقت التقنية على موقف صدمين فيه شخص عزيز ً‬ ‫تذكرت املوقف كنت أمر بنوبة من احلزن والقهر‪ ،‬طبقت التقنية‬ ‫فزالت املشاعر السلبية واستطعت التواصل من جديد مع هذا‬ ‫الشخص‬


‫حقوق الطبع حمفوظة للمؤلف‬ ‫الطبعة األوىل ‪1433 - 2012‬‬ ‫رسومات ‪ :‬نايف املرحوم‬ ‫تصميم وإخراج فني‬ ‫عبداهلل الشهراين ‪@ishahranei‬‬


‫بسم الله‬


‫محتويات الكتاب‬


‫ مقدمة ‪10...............................................................‬‬ ‫ تاريخ التقنية وأساسياتها‪14.........................................‬‬ ‫ تحديد المشكلة وتقييم مستوى االنزعاج‪20....................‬‬ ‫ خطوات تطبيق التقنية ‪24..........................................‬‬ ‫ الوصول إلى السالم الداخلي ‪28...................................‬‬ ‫ التعامل مع المشكالت المركبة ‪32...............................‬‬ ‫ النقطة المفضلة ‪38..................................................‬‬ ‫الرهاب االجتماعي ‪42....................................‬‬ ‫ التحرر من ُّ‬ ‫ التحرر من فوبيا الطيران ‪48..........................................‬‬ ‫ التحرر من اآلالم الجسدية ‪58........................................‬‬ ‫ التحرر من اإلدمان والعادات السلبية‪62..........................‬‬ ‫ التحرر مع القناعات السلبية ‪66.....................................‬‬ ‫ تطبيق التقنية بطريقة اإلختيار ‪70.................................‬‬ ‫ تطبيق تقنية الحرية النفسية لتفعيل قانون الجذب ‪76......‬‬ ‫ أسئلة شائعة عن تقنية الحرية النفسية ‪82......................‬‬ ‫ حالة دراسية متكاملة عن وسواس المرض ‪90.................‬‬ ‫ مركز الحرية النفسية في غزة ‪94...................................‬‬


‫المقدمة‬

‫‪10‬‬


‫ِ‬ ‫ب َعنّا َْ‬ ‫( َو َقا ُلو ْا َْ‬ ‫ُور )‬ ‫ي َأ ْذ َه َ‬ ‫ال ْمدُ للِّ ا ّلذ َ‬ ‫ور َشك ٌ‬ ‫الز ََن إِ ّن َر ّبنَا َل َغ ُف ٌ‬ ‫عن النبي صىل اهلل عليه وسلم قال‪:‬‬

‫( ما أنزل اهلل عز وجل داء إال أنزل له دواء‪ ،‬علمه من علمه وجهله من جهله )‬

‫أرحب بك يف عامل احلرية النفسية‪ ،‬إنه العامل الذي ما أن تدخله حتى‬ ‫ُ‬ ‫تتخلص ‪ -‬بإذن اهلل تعاىل ‪ -‬من قيود املشاعر السلبية وتتزود بمهارات‬ ‫التعامل مع ضغوط احلياة بكل ثقة وحكمة‪ ،‬فتعيش حياتك بسال ٍم داخيل‬ ‫وحب وطمأنينة‪.‬‬ ‫ٍّ‬ ‫عزيزي القاريء‪ :‬إن تقنية احلرية النفسية ‪ EFT‬هي أداة عملية للتعامل‬ ‫فتحا من‬ ‫مع ضغوط احلياة والتحرر من املشاعر السلبية بأنواعها فهي تعترب ً‬ ‫فتوح العالج النفيس وتطوير الذات بسبب النتائج املذهلة التي تقدمها عىل‬ ‫الصعيدين‪ :‬النفيس‪ ،‬واجلسدي‪.‬‬ ‫لو رجعت بذاكرتك للوراء فأظن أنك ستتفق معي يف أننا مل نحصل عىل‬ ‫تأهيل جيد خالل مراحل الدراسة توضح لنا كيفية التعامل مع ضغوط‬ ‫وحتديات احلياة املختلفة‪ ،‬وحني نكرب ونخرج للحياة نخوض بعض‬ ‫التجارب السلبية واألحداث املؤملة نصطدم هبا وحني تنتهي بكل آالمها‬ ‫ومراراهتا نكون قد امتلكنا قناعات جديدة عن أنفسنا وعن احلياة بشكل‬ ‫عام‪ ،‬وهذه القناعات اجلديدة يف غالبيتها هي قناعات سلبية تعيقنا عن التقدم‬ ‫قدما يف احلياة‪ ،‬إهنا‬ ‫وتقيد حرياتنا وحتد من قدراتنا فتمنعنا من االنطالق ً‬ ‫قناعات سامة جتعلنا نرىض بالقليل ونرضخ للواقع املؤمل‪.‬‬

‫‪11‬‬


‫نعرف تقنية احلرية النفسية أهنا تقنية عالجية تعمل عىل إزالة‬ ‫يمكننا أن ّ‬ ‫املشاعر السلبية‪ .‬واألساس الذي تقف عليه تقنية احلرية النفسية هو‪:‬‬ ‫إن سبب مجيع املشاعر السلبية هو ٌ‬ ‫خلل يف نظام طاقة اجلسم‬ ‫وضعت خ ًطا حتت كلمة ( مجيع ) حتى أوضح أننا نقصد كل أنواع‬ ‫ُ‬ ‫املشاعر السلبية مثل اخلوف والقلق‪ ،‬واالكتئاب‪ ،‬احلزن‪ ،‬الغضب‪ ،‬االحباط‪،‬‬ ‫الرهاب‪ ،‬تأنيب الضمري وجلد الذات‪ ،‬الرغبات اإلدمانية‪،‬‬ ‫الضيقة‪ ،‬الفوبيا‪ُّ ،‬‬ ‫اآلالم اجلسدية‪ ....،‬والقائمة تطول‪.‬‬ ‫يف جمال احلرية النفسية الهتمنا مسميات االضطرابات أو أنواعها ألهنا‬ ‫مجيعا تندرج حتت مظلة املشاعر السلبية والتي سببها األسايس ( ٌ‬ ‫خلل ) يف‬ ‫نظام طاقة اجلسم‪ .‬ولكي نتخلص من تلك املشاعر املزعجة البد أوال أن‬ ‫نصحح اخللل يف نظام طاقة اجلسم‪ .‬وهذا ما سوف نرشحه بالتفصيل يف هذا‬ ‫الكتاب التطبيقي‪.‬‬ ‫استلهمت فكرة الكتاب من تطبيق تقنية احلرية النفسية بالطريقة املخترصة‬ ‫من دورايت واستشاريت اخلاصة وهي مفيدة ألهنا ختترص الوقت وتركز عىل‬ ‫اخلطوات اجلوهرية يف مراحل التقنية‪ .‬وقد راعيت حني تأليف هذا الكتاب‬ ‫ٍ‬ ‫كتيب إرشادي خمترص ليصل إىل احلرية‬ ‫أن يتناسب مع كل من يبحث عن‬ ‫النفسية بكل سهولة ويرس‪.‬‬ ‫وعىل الراغبني بالتعمق يف التقنية وتعلم الطرق األخرى لتطبيقها اقتناء‬ ‫كتاب «النجاح بال حدود مع العالج بمسارات الطاقة» تأليف كل من‬ ‫الربوفسور تام إدورز ومؤلف هذه السطور ‪ ،‬ويعترب هذا الكتاب مرجع‬

‫‪12‬‬


‫متكامل لتقنية احلرية النفسية وغريها من تقنيات العالج بمسارات الطاقة‬ ‫فهذا الكتاب حيتوي عىل معلومات عميقة تفيد املامرسني والباحثني يف جمال‬ ‫احلرية النفسية‪.‬‬ ‫وأيضا ستجد عزيزي القاريء مذكرة جمانية عىل موقع احلرية النفسية‬ ‫حتت الرابط التايل‪ www.EFTinfo.com :‬وهي ترمجة ملذكرة مؤسس‬ ‫التقنية جريي كريغ انصحك باإلطالع عليها لالستزادة‪.‬‬

‫كام أن قصص النجاح الواردة يف هذا الكتاب تم أخذها من موقع احلرية‬ ‫علم بأن‬ ‫النفسية كام كتبها املستفيدون من التقنية دون أي تعديل أو تغيري ً‬ ‫مجيعهم استفادوا من التقنية وختلصوا من معاناهتم من خالل تطبيق اخلطوات‬ ‫التي سوف نوردها يف هذا الكتاب‪.‬‬

‫أخري ًا‪:‬‬ ‫أمتنى لك رحلة ممتعة ومفيدة بني طيات كتاب احلرية النفسية‪-‬الطريقة‬ ‫املخترصة للتخلص من املشاعر السلبية‪ ،‬وأن تسجل لنا يف املوقع قصة‬ ‫نجاحك مع التقنية لنحتفل سويا بتحطيم قيود املعاناة واخلوف والعيش‬ ‫بسالم وحرية نفسية بإذن اهلل تعاىل‪.‬‬

‫املؤلف‬ ‫محود العــربي‬

‫‪13‬‬


‫تاريخ التقنية وأساساتها‬

‫‪14‬‬


‫تقنية احلرية النفسية ‪ Emotional Freedom Techniques‬والتي‬ ‫يرمز هلا برمز ‪ EFT‬علم تطبيقي حديث يف عمره‪ ،‬ظهر للعامل عام ‪1997‬م‬ ‫من ِقبل مؤسسه األمريكي جريي كريغ ‪ Gary Craig‬مهندس خريج‬ ‫جامعة ستانفورد يف والية كاليفورنيا‪.‬‬ ‫كان جريي كريغ أحد املتدربني لدى الدكتور روجر كاالهان (مؤسس‬ ‫العالج بحقول التفكري ‪ )TFT‬لكنه وجد فيها كثري من التعقيد والتشعبات‬ ‫والتي جتعل االستفادة منها عملية يف غاية التعقيد وبحاجة إىل ممارس‬ ‫متمكن ليتم تطبيقها بالشكل الصحيح‪ .‬فالعالج بحقول التفكري يعتمد عىل‬ ‫لوغارمتات ‪ algorithms‬حمددة لكل مشكلة‪.‬‬

‫‪15‬‬


‫واللوغارمتات عبارة عن خطوات حمددة سلفا لكل مشكلة (مثل الفوبيا‬ ‫من الطريان) وحني ال تتبع هذه اخلطوات لن حتصل عىل النتائج املرجوة‪.‬‬ ‫ولكن عندما درسها جريي كريغ اكتشف أن هذه اللوغارمتات ليست مبنية‬ ‫عىل دراسة علمية ومل يتم إثبات صحتها أو جدواها إنام وضعها مؤسس‬ ‫العالج بحقول التفكري بناء عىل جتاربه الشخصية‪ .‬فقام جريي كريغ بتأسيس‬ ‫تقنية شاملة للتعامل مع مجيع املشاكل بأنواعها فال ختتلف التقنية وخطواهتا‬ ‫حني تتعامل مع فوبيا الطريان أو مع االكتئاب فهي متشاهبة باخلطوات‬ ‫وحتصل عىل النتيجة اإلجيابية مع كل احلاالت‪ .‬وهذا ساهم بشكل كبري يف‬ ‫انتشار التقنية حول العامل ألهنا سهلة التعلم والتطبيق وأيضا يمكن خضوعها‬ ‫لدراسات وأبحاث علمية إلثباهتا وهذا ما حصل بالفعل فقد ظهر حتى عام‬ ‫‪ 2011‬أكثر من ‪ 22‬بحث علمي يثبت نتائج التقنية ويمكن اإلطالع عليها‬ ‫يف موقع اإلحتاد التطويري ملسارات الطاقة‪.‬‬ ‫‪www.meridian-therapy.com‬‬

‫ولكن‪ :‬ما هي جذور هذه العلم؟‬

‫تندرج تقنية احلرية النفسية حتت تطبيقات العالج بمسارات الطاقة‬ ‫‪ Meridian Energy Therapies‬وهي تطبيقات عالجية تعود‬ ‫إىل الطب الصيني العريق والتي تضم عالجات كثرية مثل اإلبر الصينية‬ ‫والفريكسوجلي والشياتسو والعالج بالتدليك والضغط واحلجامة‪ .‬فهذه‬ ‫العالجات تستهدف تصحيح اخللل يف مسارات الطاقة وتستخدم طرق‬ ‫وأدوات خمتلفة للهدف نفسه‪.‬‬

‫‪16‬‬


‫ُعرف تقنية احلرية النفسية أهنا‪:‬‬ ‫فيمكن أن ن ِّ‬

‫عالج باإلبر الصينية ولكن بدون إبر‬

‫فاملعالج باحلرية النفسية يستخدم بعض النقاط التي يستخدمها املعالج‬ ‫الربت (الطرق اخلفيف)‪.‬‬ ‫باإلبر الصينية ولكن يستبدل اإلبرة بعملية َّ‬

‫‪17‬‬


‫إن تقنية احلرية النفسية جعلت العالجات الصينية املعقدة سهلة التعلم‬ ‫والتطبيق ويمكن ألي شخص االستفادة منها خالل دقائق ومن غري أن‬ ‫يراجع خمتص أو أن خيرس مبالغ باهظة يف اجللسات العالجية‪ .‬إن العالج‬ ‫باحلرية النفسية ما هو إال خطوات بسيطة ومن خالل استخدام أطراف‬ ‫أصبعك حتصل عىل نتائج مذهلة ورسيعة وتتخلص بإذن هلل من معاناتك‬ ‫الطويلة مع املشاعر السلبية‪.‬‬ ‫دعني أوضح لك من خالل هذه الصورة‪ :‬ملاذا نقدم نتائج مذهلة مع تقنية‬ ‫احلرية النفسية؟‪.‬‬ ‫ﺍﻹﻛﺘﺸﺎﻑ ﺍﳊﺪﻳﺚ‬ ‫ﻧﺘﻴﺠﺔ‬ ‫نتيجة‬

‫سلبية‬ ‫أفكار ﺳﻠﺒﻴﺔ‬ ‫ﺃﻓﻜﺎﺭ‬

‫)‪(1‬‬

‫)‪(3‬‬

‫)‪(2‬‬

‫املشاعر السلبية حتدث تشويش يف نظام كهربة( طاقة ) اجلسم‬ ‫مما يسبب نتيجة بدنية أو مشاعرية‬

‫‪18‬‬


‫عندما تظهر فكرة مزعجة يف الذهن (‪ )1‬فإن ذلك حيدث اضطرا ًبا وخل ً‬ ‫ال‬ ‫يف مسارات طاقة اجلسم (‪ )2‬وسوف ينتج عن ذلك املشاعر السلبية (‪.)3‬‬ ‫وهلذا السبب ذكرنا ‪( :‬إن سبب مجيع املشاعر السلبية هو خلل يف نظام طاقة‬ ‫اجلسم)‪ ،‬فإذا قمنا بإزالة اخللل يف الطاقة فسوف تزول معها املشاعر السلبية‪.‬‬ ‫ومثال عىل ذلك عندما تقوم بالرتكيز عىل موقف سلبي من املايض تشعرك‬ ‫تفاصيله بالكدر والضيقة‪.‬‬ ‫فعملية تذكّر املوقف خترج الصورة الذهنية للموقف من العقل الباطن إىل‬ ‫العقل الواعي (‪ ،)1‬وهذه العملية ينتج عنها خلل يف مسارات الطاقة (‪)2‬‬ ‫وهذا اخللل يسبب املشاعر السلبية والتي تظهر عىل السطح(‪.)3‬‬ ‫لنعالج هذا املوقف ونتخلص من املشاعر السلبية املرتبطة هبذه التجربة‬ ‫املزعجة سوف نطلب منك أن تركز عىل الصورة الذهنية للحدث وأثناء‬ ‫بالربت عىل النقاط املحددة يف التقنية وبعد االنتهاء من التقنية‬ ‫ذلك نقوم َّ‬ ‫سوف تالحظ أنك عندما تركز عىل املوقف من جديد لن تشعر بمشاعر‬ ‫الضيقة أو أي مشاعر أخرى مزعجة بسبب أن اخللل يف مسارات الطاقة قد‬ ‫اختفى وبقيت الصورة الذهنية بال أثر سلبي عليك‪.‬‬

‫فنحن نتعامل هنا مع ب ٍ‬ ‫عد جديد هو (ال ُبعد الطاقي) والذي مل تتطرق له أي‬ ‫ُ‬ ‫مدرسة عالجية غربية كام أن مناهجنا احلالية يف اجلامعات تفتقر هلذه املعلومة‬ ‫املهمة والتي هلا األثر الواضح عىل اإلنسان بال شك‪ .‬فالطب الصيني يركز‬ ‫عىل ال ُبعد الطاقي منذ ثالثة آالف سنة ويتناول عالجاته وتطبيقاته يف هذا‬ ‫املجال‪ ،‬وبسبب حرصهم عىل دراسة مسارات الطاقة وعالجاته ظهرت‬ ‫نتائج أذهلت العلامء الغربيني لعدم خربهتم السابقة بال ُبعد الطاقي‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫تحديد المشكلة‬ ‫وتقييم مستوى االنزعاج‬

‫‪20‬‬


‫قبل املبارشة يف تطبيق التقنية جيب علينا حتديد املشكلة التي نرغب يف‬ ‫التعامل معها ومن ثم نقيم مستوى االنزعاج املرتبط باملشكلة‪ .‬وهذه العملية‬ ‫تسمى تقدير مستوى املشاعر السلبية ‪Subjective Unit of Distress‬‬ ‫‪.SUDS‬‬

‫وهذه العملية مهمة جدً ا للقيام بتقييم املشكلة قبل التطبيق وملالحظة‬ ‫النتائج بعد تطبيق التقنية‪.‬‬

‫ونقصد باالنزعاج‪ :‬املشاعر العاطفية املرتبطة باملشكلة كاخلوف أو القلق‬ ‫أو احلزن أو الغضب وغريها من املشاعر املزعجة والتي تظهر عىل السطح‬ ‫كلام تذكرنا هذه املشكلة أو ذلك املوقف‪.‬‬ ‫وهذا املقياس يتكون من (‪ )11‬نقطة تبدأ من صفر(‪ )0‬إىل عرشة (‪،)10‬‬ ‫حيث (‪ )0‬تعني أنه ال يوجد انزعاج أما (‪ )10‬فتعني قمة االنزعاج اجتاه‬ ‫املشكلة‪.‬‬ ‫(اليوجد انزعاج)‬ ‫‪0‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫(قمة االنزعاج)‬ ‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪10‬‬

‫وهذا املقياس تقريبي يساعد الشخص عىل تقييم مشاعره العاطفية اجتاه‬ ‫املشكلة قبل تطبيق التقنية حتى يالحظ التغريات والنتائج بعد تطبيق التقنية‪.‬‬ ‫تقييم تقريب ًيا توضح به قوة‬ ‫فعندما تقوم بتحديد مستوى االنزعاج ضع ً‬ ‫مشاعرك السلبية‪.‬‬

‫‪21‬‬


‫االنزعاج من موقف‬

‫قمة االنزعاج ‪10 /‬‬

‫زوال االنزعاج ‪ /‬صفر‬

‫قمة القلق‬

‫زوال القلق‬

‫اخلوف من ركوب الطائرة‬

‫قمة اخلوف‬

‫الرهبة من اإللقاء‬

‫قمة الرهبة‬

‫القلق من االختبارات‬

‫زوال اخلوف‬ ‫زوال الرهبة‬

‫الغضب من موقف‬

‫قمة الغضب‬

‫زوال الغضب‬

‫صداع‬

‫قمة األمل‬

‫زوال األمل‬

‫االكتئاب‬ ‫الغثيان‬

‫قمة الضيق‬

‫قمة الغثيان‬

‫زوال الغثيان‬

‫قمة الرغبة‬

‫زوال الرغبة‬

‫الرغبة يف أكل الشوكوالته‬

‫قمة الرغبة‬

‫احلزن العميق‬

‫قمة احلزن‬

‫الرغبة يف تدخني سيجارة‬

‫زوال الضيق‬

‫زوال الرغبة‬ ‫زوال احلزن‬

‫هدف تقنية احلرية النفسية هي إيصالك إىل الرقم (صفر) عىل مقياس‬ ‫مستوى املشاعر السلبية ‪ SUDS‬والتي تعني حتررك الكامل من املشاعر‬ ‫السلبية فقد أصبحت املشكلة صورة بال مشاعر مزعجة مصاحبة هلا‪ .‬ولذلك‬ ‫سوف تالحظ أننا نعود إىل تقييم مستوى املشاعر السلبية بعد كل جولة‬ ‫ونالحظ بدقة التغريات يف قوة املشاعر السلبية حتى تنخفض وتزول كل ًيا‪.‬‬

‫ورسعة النزول ختتلف بني مشكلة وأخرى فبعض املواقف يمكن أن‬ ‫ينزل مستوى االنزعاج من ‪ 10‬إىل صفر خالل دقائق معدودة ويف املقابل‬ ‫أياما من التطبيق حتى يتحرر منه الشخص هنائ ًيا‪.‬‬ ‫يمكن ملوقف آخر أن يأخذ ً‬ ‫والسبب يف ذلك هو أن بعض املشاكل تكون مركبة وحتتوي عىل أجزاء كثرية‬ ‫جيب التعامل مع كل األجزاء ليتم التخلص منها كلي ًا وهذا يأخذ بعض‬ ‫الوقت‪ .‬ولكن كن مثابرا وتابع التطبيق وسوف تصل ‪ -‬بإذن اهلل‪ -‬إىل احلرية‬ ‫التامة من املشاعر السلبية‪.‬‬

‫‪22‬‬


‫الضغط النفسي من بعض األشخاص‬ ‫أم سعود ‪ 28‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/9/12‬‬ ‫كنت أعاين من ضغط نفسي ال إرادي من وجود بعض األشخاص‬ ‫يف املكان اللي أتواجد فيه كان وجودهم يضايقين وجيعلين أتصرف‬ ‫بطريقة ال إرادية ال أحبها‪ ،‬بيين وبني نفسي طبقت التقنية على‬ ‫املشكلة‪ ،‬وكلما شعرت بأي مشاعر سلبية اختلي بنفسي وأطبقها‬ ‫وأعود إىل املكان وأنا أشعر براحة وثقة‬

‫ضعف شديد بالذاكرة سببه الضغط النفسي والقلق‬ ‫اشراقة أمل ‪ 31‬عام ‪ .‬البحرين‬ ‫‪2007/9/24‬‬ ‫أريد أن أكتب جتربيت لكين غري قادرة على ذلك‪ ،‬ألين ‪-‬بالفعل‪-‬‬ ‫غري قــادرة على حتديد أي مشاعر سلبية‪ ،‬ألين مل أعد تلك‬ ‫الشخصية املكتئبة والعصبية‪ ،‬وال أحب أن أتذكر ما كان‬ ‫يضايقين بعد أن كانت املشاكل اليت سببت يل ضعف الذاكرة‬ ‫تالزمين على الدوام‪ ،‬حىت أين تقبلت ماكتبه اهلل علي يف ابنيت‬ ‫املريضة مبرض دم وراثي‪ ،‬مل أكن أعلم عنه‪ ،‬عقدة الذنب تالشت‪،‬‬ ‫أصبحت إنسانة هادئة وعقالنية وذات ذاكرة قوية ما شاء اهلل‪،‬‬ ‫فألف ألف شكر هلل مث لك د‪ .‬العربي‪ ،‬وكثر اهلل من أمثالك‪،‬‬ ‫رفعتوا رأسنا فعال‬

‫‪23‬‬


‫خطوات تطبيق التقنية‬

‫سوف نتطرق يف هذا الكتاب إىل تطبيق تقنية احلرية النفسية بالطريقة‬ ‫املخترصة‪ .‬وهي الطريقة التي أفضلها واستخدمها يف االستشارات‬ ‫والدورات التدريبية‪ .‬استخدمت منذ سنوات الطريقة املخترصة بنجاح ومل‬ ‫املطولة ذات املراحل األربعة كام طرحناها‬ ‫اضطر إىل تطبيق التقنية بالطريقة ّ‬ ‫يف مذكرة احلرية النفسية املجانية‬

‫‪24‬‬


‫( يمكن احلصول عليها من الرابط ‪ ) www.EFTinfo.com‬وخطواهتا هي ‪:‬‬ ‫‪ .1‬وضع اإلعداد ‪The Set Up‬‬

‫‪ .2‬نقاط التسلسل الرئيسة ‪The Sequence‬‬

‫‪ .3‬اجلاموت ‪Gamut 9The9‬‬

‫‪ .4‬نقاط التسلسل الرئيسة (مرة أخرى)‪.‬‬ ‫أما الطريقة املخترصة فتحتوي عىل مرحلتني فقط وهي‪:‬‬ ‫‪ .1‬وضع اإلعداد ‪The Set Up‬‬ ‫‪ .2‬نقاط التسلسل الرئيسية ‪( The Sequence‬املخترصة)‬ ‫فالطريقة املخترصة تقوم‪:‬‬ ‫‪ -1‬باختصار الوقت‪.‬‬ ‫الربت عىل مجيع النقاط للحصول عىل النتيجة اإلجيابية‪.‬‬ ‫‪ -2‬ال حتتاج إىل َّ‬ ‫‪ -3‬سهلة التذكر واحلفظ ورسيعة النتائج‪.‬‬ ‫‪ -4‬تغني عن تطبيق املراحل غري اجلوهرية يف التقنية مثل املرحلة الثالثة‬ ‫«مرحلة اجلاموت‪ »9‬فهي مفيدة ولكن ليست جوهرية لنجاح التقنية‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫مسار للطاقة ويغني عن‬ ‫الربت يف بعض األماكن يؤثر عىل أكثر من‬ ‫‪َّ -5‬‬ ‫الربت عىل مجيع النقاط‪.‬‬ ‫َّ‬ ‫الطريقة املخترصة ‪:‬‬ ‫يف البداية نقوم بتحديد معيار املشكلة وتقييمها من خالل مقياس تقدير‬ ‫مستوى املشاعر السلبية ‪ .SUDS‬حدد موق ًفا معينًا وتذكر تفاصيله جيدً ا ثم‬ ‫رقم مابني النقطتني (‪ )0‬اليوجد انزعاج إىل النقطة (‪ )10‬قمة‬ ‫اخرت ملشكلتك ً‬ ‫أن رقم عرشة يعادل قمة االنزعاج أما الصفر فيعني التحرر‬ ‫االنزعاج‪( .‬تذكر ّ‬ ‫الكامل من املشاعر السلبية)‪.‬‬

‫‪25‬‬


‫الربت عىل منطقة الكاراتيه أثناء ترديد عبارة اإلثبات‬ ‫‪ )1‬وضع اإلعداد‪َّ :‬‬ ‫‪ 3‬مرات‪.‬‬

‫عىل الرغم من أنني أعاين من‪ ................ .‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬

‫الربت باستمرار عىل النقاط‬ ‫‪ )2‬نقاط التسلسل الرئيسة (املخترصة) ‪َّ :‬‬ ‫املحددة أثناء الرتكيز عىل املوضوع ملدة تقريبة من ‪ 10 _ 5‬ثواين عند كل‬ ‫نقطة‪.‬‬ ‫وترديد العبارة التذكرية عن كل نقطة ‪ :‬هذا‪( .......... .‬املوضوع املحدد)‬ ‫‪ )1‬احلاجب‬

‫‪ )5‬حتت الشفتني‬

‫‪ )2‬جانب العني‬

‫‪ )3‬حتت العني‬

‫‪ )6‬حتت عظمة الرتقوة‬

‫‪ )8‬ساعد اليد ( الرسغ ) من الداخل‬

‫‪ )4‬حتت األنف‬

‫‪ )7‬حتت الذراعني‬

‫‪ )9‬ساعد اليد ( الرسغ ) من اخلارج « اجلهة املقابلة »‬

‫‪26‬‬

‫منطقة الكاراتية‬

‫منطقة الكاراتية‬

‫ساعد اليد من اخلارج‬

‫ساعد اليد من الداخل‬


‫‪ )10‬أعىل الرأس‪ ( .‬أنظر الصورة التوضيحية )‬

‫منطقة الكاراتية‬ ‫احلاجب‬ ‫جانب العني‬ ‫حتت العني‬ ‫حتت األنف‬ ‫حتت الشفتني‬

‫حتت عظمة الرتقوة‬ ‫حتت الذراع‬

‫تقييم املوضوع‪ :‬قم بتقييم النتائج وحدد مستوى االنزعاج من ‪ 0‬إىل ‪.10‬‬ ‫إذا مل يصل االنزعاج إىل صفر قم بعمل جوالت تكميلية أخرى عىل نفس‬ ‫املوضوع واستخدام عبارة اإلثبات التالية ‪:‬‬ ‫عىل الرغم من أنني الزلت أعاين من‪ ......... .‬إال أنني أتقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكرية ‪ :‬ما تبقى من هذا‪(....... .‬املوضوع املحدد)‬

‫أيضا‪.‬‬ ‫أما إذا وصلت إىل صفر فابحث عن موضوع أخر جديد حتى تتحرر منه ً‬

‫‪27‬‬


‫السالم الداخلي‬ ‫الوصول إلى َّ‬

‫‪28‬‬


‫نقصد بالسالم الداخيل‪:‬‬

‫حالة نفسية مستقرة ناجتة عن التحرر من األثر السلبي للاميض والتخلص‬ ‫من قلق املستقبل ليتم العيش يف احلارض بطمأنينة وسالم‪ .‬ولكن السؤال‬ ‫هو‪ :‬كيف أصل إىل هذه احلالة الرائعة من خالل تقنية احلرية النفسية وكم‬ ‫يستغرق الوقت حتى أمتكن من الوصول هلا؟‬ ‫تعرف عىل املواقف السلبية التي تؤثر عليك‪ ،‬فمن خالل التعريف نجد أن‬ ‫اخلطوة األوىل‪ :‬هي التحرر من األثر السلبي للاميض‪ ،‬ونقصد بذلك عملية‬ ‫ٍ‬ ‫بشكل سلبي أو‬ ‫رصد مجيع املواقف السلبية التي تشعر أهنا أثرت عليك‬ ‫الزالت مؤثرة ويتم تطبيق التقنية عليها‪.‬‬ ‫ويف هذه اخلطوة قد جيد البعض صعوبة ألن لدهيم مواقف مؤملة كثرية‬ ‫ومشاعر سلبية متنوعة‪ ،‬فيتساءلون من أين يبدأ بالتطبيق؟‪ .‬هؤالء ينظرون‬ ‫إىل حياهتم عىل أهنا مليئة باملآيس والصدمات النفسية والتي تشعرهم أهنم‬ ‫تائهني يف غابة كثيفة ال جيدون هلا خمرج‪ .‬يمكن أن نطلق عليها «غابة املشاعر‬ ‫السلبية» والتي حتتوي عىل أنواع كثرية من األشجار بمختلف األحجام‬ ‫وتأثريا‬ ‫والطول‪ ،‬فاألشجار العمالقة هي التي متثل املواقف األكثر حدة‬ ‫ً‬ ‫عليك أما األشجار الصغرية فهي مواقف سلبية بسيطة‪.‬‬

‫أما ارتفاعات األشجار فترتاوح حسب قوهتا وتأثريها السلبي عىل حياتك‬ ‫وكثافة األشجار توضح كثرة املواقف مع مرور الزمن‪ ،‬فمن لديه جتارب‬ ‫سلبية كثرية من املحتمل أن تتكون لديه غابة كثيفة حتجب عنه رؤية األفق‬ ‫وتشعره بمشاعر الضياع وفقدان األمل‪ .‬لذلك جيب اقتالع هذه األشجار‬ ‫عرب تطبيق تقنية احلرية النفسية عليها‪ ،‬أنصحك أن تبدأ بتحديد األشجار‬ ‫العمالقة وتقوم بتطبيق تقنية احلرية النفسية عليها وبعد اقتالعها سوف‬

‫‪29‬‬


‫تشعر بأنك بدأت تشاهد األفق من جديد وأصبح لديك بصيص أمل‪ ،‬تابع‬ ‫ٍ‬ ‫بشكل يومي وسوف تالحظ بأن الغابة تتالشى وختتفي وتصبح‬ ‫التطبيق‬ ‫حق ً‬ ‫مسطحا تستطيع عربه رؤية األفق ومجيع االجتاهات بكل وضوح‪.‬‬ ‫ال‬ ‫ً‬ ‫فلو افرتضنا أنك قمت بعمل ثالث جلسات يوميا كل جلسة مدهتا تقريبا‬ ‫عرش دقائق وهي املدة الكافية القتالع شجرة سلبية‪ ،‬فلك أن تتصور ماهو‬ ‫جمموع األشجار التي سوف تتمكن من اقتالعها بعد أسبوع؟ وبعد شهر؟‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫موقف‬ ‫أعتقد أن من يملك غابة كثيفة من املشاعر السلبية حتتوى عىل مائة‬ ‫شهرا واحدً ا فقط ليتحرر من املايض كل ًيا‪.‬‬ ‫مزعجٍ فسوف يستغرق تقري ًبا ً‬ ‫إن عملية اقتالع األشجار الكبرية تزيل معها ما حوهلا من األشجار‬ ‫الصغرية وهذا يسمى «التعميم اإلجيايب» سوف جتد أن بعض املواقف السلبية‬ ‫أيضا أن تشاهد أثر‬ ‫تزول دون تطبيق التقنية عليها بشكل مبارش‪ .‬ويمكن ً‬ ‫التعميم اإلجيايب يصل إىل حتسن بعض أعضاء اجلسد والتي ضعفت بسبب‬ ‫ضغوط احلياة‪ ،‬هناك دراسة تم تطبيقها عىل جمموعة خمتارة ممن يعانون من‬ ‫ضعف النظر وتشري الدراسة أن ما يقارب ‪ %70‬من املشرتكني حتسن لدهيم‬ ‫النظر بعد تطبيقهم لتقنية احلرية النفسية لعدة أسابيع عىل ضغوط احلياة‬ ‫احلالية والتحرر من أثر مواقف املايض عليهم‪ .‬وبعض املشرتكني استطاعوا‬ ‫االستغناء عن لبس النظارة بعد االنتهاء من هذه الدراسة‪.‬‬ ‫بعد التحرر من أثر املايض السلبي وإزالة غابة املشاعر السلبية ننتقل إىل‬ ‫اخلطوة الثانية‪ :‬وفيها نتعامل مع أي مشاعر قلق مستقبلية‪.‬‬

‫‪30‬‬


‫فالشخص القلق ال يستمتع باحلارض بسبب أن ذهنه قلق حيال األمور‬ ‫املستقبلية ويف الغالب نجده يتوقع األسوأ‪ .‬فاخلطوة الثانية هي أن نتحرر من‬ ‫القلق من املستقبل عرب رصد مجيع األمور التي تشعرك بقلق حياهلا وتقييم‬ ‫مستوى القلق من صفر إىل عرشة وبعدها نطبق تقنية احلرية النفسية حتى‬ ‫نتخلص من مشاعر القلق هنائي ًا‪.‬‬ ‫بعد إمتام اخلطوتني األوىل والثانية سوف نصل ‪ -‬بإذن اهلل تعاىل ‪ -‬إىل‬ ‫السالم الداخيل والعيش يف اللحظة بكل ما حتتويه من جتارب فريدة وخربات‬ ‫جديدة وإذا واجهت موق ًفا سلب ًيا يف أي وقت فام عليك إال تطبيق تقنية احلرية‬ ‫النفسية مبارش ًة حتى تتحرر منها ومن أثرها عليك‪.‬‬

‫الرهاب االجتماعي واخلوف من االختبارات‬ ‫مهس ‪ .‬السعودية ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/8/8‬‬ ‫طبقت التقنية على اخلجل الشديد واالرتباك و خاصة عند‬ ‫ّ‬ ‫االجتماع مع اآلخرين و شعرت براحة و زال اخلوف وهلل احلمد‪.‬‬ ‫أما أخيت فكانت تعاين من اخلوف من االختبارات وخاصة وقت‬ ‫االختبارات النهائية وشرحت هلا التقنية وطبقت معها وشعرت‬ ‫باسترخاء و راحة‬

‫‪31‬‬


‫التعامل من المشكالت المركبة‬

‫‪32‬‬


‫يمكن لتقنية احلرية النفسية أن ختلصك من أي مشكلة واضحة خالل‬ ‫دقائق معدودة‪ ،‬فمثال املواقف املزعجة أو الفوبيا املحددة أو األالم اجلسدية‬ ‫مثل الصداع‪ ،‬مجيعها مواضيع واضحة ومشاكل تركيبتها بسيطة فال توجد‬ ‫أي مواضيع متعلقة هبا أو تركيبة عميقة ختص هذه املشاكل‪ .‬لذا يمكننا تطبيق‬ ‫تقنية احلرية النفسية عليها مبارشة وسوف تزول هنائيا‪ .‬ولكن يوجد نوع آخر‬ ‫من املشاكل‪ ،‬وهي املشكالت املركبة والتي تتكون من أجزاء كثرية وعميقة‬ ‫وحتتاج إىل التعامل معها بشكل أشمل حتى تعاجلها من اجلذور وتعترب فهم‬ ‫املشكلة وتركيبتها رس احلل‪ .‬وسوف أقدم هنا بعض األساليب التشخيصية‬ ‫لفهم املشكلة‪.‬‬ ‫أوالً‪ :‬أسلوب الطاولة‪:‬‬ ‫من أبسط الطرق لفهم املشكالت املركبة هي طريقة الطاولة‪ ،‬وكام يعرف‬ ‫اجلميع أن الطاولة تتكون من مسطح وقوائم‪ ،‬فسطح الطاولة يمثل املشكلة‬ ‫الظاهرة لنا حاليا من أعراض جسدية ونفسية وسلوكية كاالكتئاب مثال‪،‬‬ ‫وعندما نقوم بمراجعة املختصني فنحن نذكر هلم فقط السطح وننتظر منهم‬ ‫أن الطاولة ال تقف‬ ‫احلل بينام هنمل قوائم الطاولة فال نذكر شيئًا عنها‪ ،‬متناسني ّ‬ ‫دون قوائم هي بمثابة املواقف‬ ‫واألحداث التي تسببت بوجود‬ ‫املشكلة‪ ،‬فال توجد مشكلة تظهر‬ ‫عىل السطح فجأة دون أي أسباب‬ ‫أو أحداث سبقتها وكانت هلا دور‬ ‫يف ظهورها‪.‬‬ ‫ﻃﺎﻭﻟﺔ‬

‫‪33‬‬


‫ٍ‬ ‫بشكل هنائي البد من التعامل مع القوائم‬ ‫لكي نعالج سطح الطاولة‬ ‫وإزالتها حتى ال تظهر املشكلة من جديد‪ .‬فالبعض يطبق تقنية احلرية النفسية‬ ‫مبارشة عىل سطح الطاولة وال يتعامل أبد ًا مع القوائم التي ترفعها ويستغرب‬ ‫من عودة األعراض مرة أخرى بعد فرتة من املعاجلة‪ .‬لذا جيب رصد مجيع‬ ‫املواقف التي هلا عالقة باملشكلة وتقييم مشاعر االنزعاج وتطبيق التقنية‬ ‫لتحرير ذاتك من أثرها السلبي‪.‬‬ ‫ثان ًيا‪ :‬أسلوب خمطط العالقات‪:‬‬

‫يعترب رسم خمطط العالقات أسلوب تشخييص لربط مجيع األفكار السلبية‬ ‫ببعضها البعض ولفهم الصورة بشكل أشمل‪ ،‬فعندما تعاين من أفكار سلبية‬ ‫متداخلة ومتسلسلة يصعب عليك فهمها ومعرفة كيف تنتقل من فكرة سلبية‬ ‫إىل أخرى ولذلك ننصح برسم خمطط العالقات لربط هذا النمط من التفكري‬ ‫املشوش ثم بعد الربط يتم التعامل معها من خالل تقنية احلرية النفسية‪.‬‬ ‫مثال تطبيقي ملخطط العالقات‪:‬‬ ‫لو رصدنا تسلسل أفكار شخص يعاين من فوبيا السفر فسوف نجد أكثر‬ ‫من فكرة سلبية تظهر ويتبعها أفكار أخرى أكثر درامية فيمكن أن تبدأ فكرة‬ ‫ٍ‬ ‫مشكلة لن يكون معه أحد يقوم‬ ‫أوىل بأنه وحيد وهذا يعني أنه إذا عانى من‬ ‫بإسعافه مما يؤدي إىل وفاته‪ .‬وفكرة سلبية أخرى قد تبدأ بأنه يف مدينة أو‬ ‫منطقة ال يعرف طرقها بشكل جيد وال يعلم مواقع املستشفيات مما يوصله‬ ‫إىل فكرة أخرى وهي أنه لو أصيب بمكروه قد ال يصله اإلسعاف يف الوقت‬ ‫املناسب وهكذا‪.‬‬

‫‪34‬‬


‫طريقة رسم املخطط‪:‬‬ ‫أعاينﻣﻦمن‬ ‫قدﻗﺪ ﺃﻋﺎﻧﻲ‬ ‫مشكلة‬ ‫ﻣﺸﻜﻠﺔ‬

‫ﻟﻮﺣﺪﻱ‬ ‫لوحدي‬

‫ﻓﻮﺑﻴﺎ ﺍﻟﺴﻔﺮ‬ ‫السفر‬ ‫فوبيا‬

‫ميكن‬ ‫ال‬ ‫ﻻ ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫إسعايف‬ ‫ﺇﺳﻌﺎﻓﻲ‬

‫جديدة‬ ‫منطقة‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ‬ ‫أو مدينة جديدة‬ ‫ﺃﻭ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ‬

‫الطرق‬ ‫أعرف‬ ‫ﺃﻋﺮﻑ‬ ‫ال ﻻ‬ ‫ﺍﻟﻄﺮﻕ ﺑﺸﻜﻞ‬ ‫جيد‬ ‫بشكل‬ ‫فيها‬ ‫أعرف‬ ‫ﺃﻋﺮﻑ‬ ‫ال ﻻ‬ ‫أحد‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ ﺃﺣﺪ‬

‫ﺟﻴﺪ‬

‫مواقع‬ ‫أعلمﻣﻮﺍﻗﻊ‬ ‫الﻻ ﺃﻋﻠﻢ‬ ‫ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎﺕ‬ ‫املستشفى‬

‫يتم‬ ‫ميكن أن‬ ‫ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﻳﺘﻢ‬ ‫استغاليل‬ ‫ﺍﺳﺘﻐﻼﻟﻲ‬

‫أعاينﻣﻦمن‬ ‫قد‬ ‫ﻗﺪ ﺃﻋﺎﻧﻲ‬ ‫مكروه‬ ‫ﻣﻜﺮﻭﻩ‬

‫ميكنﺃﻥأنﻳﺘﻢيتم‬ ‫ﻳﻤﻜﻦ‬ ‫قتلي‬ ‫سرقيتﺃﻭأوﻗﺘﻠﻲ‬ ‫ﺳﺮﻗﺘﻲ‬

‫ثال ًثا‪ :‬أسلوب املظلة الشمسية‪:‬‬ ‫األسلوب الثالث املستخدم يف التشخيص هي املظلة الشمسية والتي هتدف‬ ‫إىل فهم األفكار السلبية العميقة والوصول إىل أعامق املشكلة والتعامل مع‬ ‫جذورها‪ .‬فقامش املظلة يمثل املشكلة املراد حلها وأما العصا الذي يربط‬ ‫القامش بمقبض اليد فيتكون من سلسلة من املخاوف الدفينة يف العمق‪.‬‬ ‫ويمكن أن نصل إىل هذه املخاوف الدفينة من خالل طرح السؤال‪ :‬وماذا‬ ‫يعني لك ذلك؟ أو سؤال‪ :‬ذلك يؤدي إىل ماذا؟‪.‬‬

‫‪35‬‬


‫نورد هنا مثاالً لتوضيح الفكرة‪:‬‬ ‫شخص يعاين من فوبيا ركوب املصاعد‪ .‬فعندما نطرح عليه السؤال ‪:‬‬ ‫ماذا يعني لك وجودك داخل مصعد كهربائي؟ تعني أنني يف مكان مغلق‪.‬‬ ‫يعني أنني حمبوس‪.‬‬ ‫وماذا يعني لك ذلك؟‬ ‫أنني ال أستطيع اهلرب‪.‬‬ ‫وماذا يعني لك ذلك؟‬ ‫ساختنق وينتهي األكسجني‪.‬‬ ‫وماذا يعني لك ذلك؟‬ ‫املوت من االختناق‪.‬‬ ‫وذلك يؤدي إىل ماذا؟‬

‫ﻓﻮﺑﻴﺎ ﺍﳌﺼﺎﻋﺪ ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺋﻴﺔ‬

‫ﻣﺤﺒﻮﺱ‬ ‫ﻻ ﺃﺳﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﻬﺮﺏ‬ ‫ﺃﺧﺘﻨﻖ ﻭﻳﻨﺘﻬﻲ ﺍﻷﻭﻛﺴﺠﲔ‬ ‫ﺍﳌﻮﺕ ﻣﻦ ﺍﻹﺧﺘﻨﺎﻕ‬

‫نالحظ أن اخلوف من املوت بسبب االختناق هو املخاوف العميقة التي‬ ‫جيب عالجها وحترير املستفيد منها والتي متثل قبضة اليد للمظلة الشمسية‬ ‫فنحن هنا نقبض عىل لب املشكلة حني نكتشفها‪.‬‬

‫‪36‬‬


‫اغتصاب‬ ‫‪ 24 zezo‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/8/27‬‬ ‫حاليا ال أكن أي مشاعر‬ ‫عاطفيا‪- ،‬واحلمد هلل‪-‬‬ ‫أصبحت هادئة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫يوميا‪ ،‬نسيت املشكلة‪ ،‬مل تعد تتعبين‬ ‫ملغتصيب‪ ،‬مع العلم أين أراه ً‬ ‫كما كانت تفعل ساب ًقا‪ ،‬كل الشكر واالحترام والتقدير للدكتور‬ ‫محود العربي‬

‫اخلوف من االمتحان‬ ‫رمضان مرسي ‪ 39‬عام ‪ .‬مصر‬ ‫‪2007/8/16‬‬ ‫شديدا‪ ،‬للحد الذي‬ ‫كنت أخاف من اختبار الزمالة املهنية خو ًفا‬ ‫ً‬ ‫كنت أمسع معه دقات قليب ( بدون مبالغة ) وقلق ال جيعلين‬ ‫أركز واخنفض هذا اخلوف من ‪ 10‬إىل ‪ 1‬ومل أقل إىل الصفر حىت‬ ‫ال أهتم مبجاملة أو محاسة للحرية النفسية وللعلم أنا درست على‬ ‫يد الدكتور محود‬

‫‪37‬‬


‫النقطة المفضلة‬

‫‪38‬‬


‫عىل الرغم من أن التقنية قصرية وخمترصة اخلطوات إال أننا يمكن أن‬ ‫نخترصها أكثر من ذلك من خالل استخدام النقطة املفضلة‪ .‬وهي عبارة‬ ‫الربت عىل نقطة واحدة فقط بدال من مجيع النقاط املحددة املذكورة‬ ‫عن َّ‬ ‫يف فصل «خطوات تطبيق التقنية»‪ .‬وأطلقنا عىل هذه النقطة اسم «النقطة‬ ‫املفضلة» ألهنا يف احلقيقة املفضلة لديك فهي النقطة التي تشعر حني تربت‬ ‫علي��ا بتحسن كبري وتغري واضح يف مشاعرك والسبب يف ذلك أن هذه النقطة‬ ‫فالربت عليها يصحح اخللل‬ ‫تقع عىل مسار الطاقة األكثر اضطرابا لديك‪َّ ،‬‬ ‫يف املسار فتتدفق الطاقة بشكل طبيعي ونتيجة لذلك تشعر بزوال املشاعر‬ ‫السلبية‪.‬‬

‫مسارا للطاقة‪،‬‬ ‫وكام ذكرنا سابق ًا أن جسم اإلنسان حيتوي عىل أربعة عرش‬ ‫ً‬ ‫واخللل يف هذه املسارات هو الذي يسبب املشاعر السلبية‪ ،‬ولكن هل‬ ‫تضطرب مجيع املسارات مع كل أنواع املشاعر السلبية؟ (مثل قلق‪ ،‬خوف‪،‬‬ ‫اكتئاب‪ ،‬حزن‪ ،‬غضب‪...‬إلخ)‪ .‬يف الواقع ال تضطرب مجيع املسارات يف‬ ‫نفس الوقت بل االضطراب يصيب جمموعة منها عىل حسب نوع املشاعر‬ ‫وطبيعة إحساس الشخص هبذه النوعية من املشاعر ونجد أيضا أن أحد هذه‬ ‫املسارات هو األكثر إصابة باالضطراب ومن هنا يأيت رس اهتاممنا بموضوع‬ ‫«النقطة املفضلة»‪.‬‬

‫ويمكن معرفة النقطة املفضلة لديك من خالل التطبيق واملامرسة فعندما‬ ‫الربت أنه توجد نقطة‬ ‫تالحظ عند تطبيقك التقنية ومرورك عىل النقاط أثناء َّ‬ ‫الربت عليها باالنخفاض يف املشاعر السلبية أكثر من النقاط‬ ‫تشعر حني َّ‬ ‫األخرى‪ ،‬فاعلم أن هذه النقطة هي النقطة املفضلة لديك‪ .‬وينصح بأن تركز‬ ‫عليها أكثر حني املرور عليها أثناء تطبيق التقنية‪ ،‬أعطها قدرا أكرب من الوقت‬ ‫الربت لتحصل عىل نتائج أفضل وأرسع‪.‬‬ ‫يف َّ‬

‫‪39‬‬


‫ويمكن االستفادة من معرفة النقطة املفضلة اثناء تطبيق التقنية يف‬ ‫األماكن العامة‪ ،‬خت ّيل املوقف التايل‪ :‬أنك جتلس فيه يف صالة انتظار عيادة‬ ‫طبيب األسنان وتشعر بقلق من الدخول عىل طبيب األسنان فتذكرت تقنية‬ ‫احلرية النفسية وكيف من املمكن هلذه التقنية أن تزيل القلق بسهولة ولكن‬ ‫صالة االنتظار مليئة باألشخاص الغرباء والذين مل يسمعوا عن هذه التقنية‬ ‫املذهلة وبالتأكيد عندما تقوم بتطبيقها أمامهم سوف يسبب ذلك نوع من‬ ‫االستغراب‪ .‬فالطريقة األنسب لالستفادة من التقنية دون لفت انتباه الناس‬ ‫الربت أو تدليك النقطة املفضلة والتي سوف تشعرك‬ ‫واستغراهبم هو َّ‬ ‫باالرتياح حني تتواجد يف أحد األماكن العامة‪.‬‬

‫املقابلة الشخصية‬ ‫ناجح ‪ 24‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2009/12/13‬‬ ‫منذ مخس سنوات أصبحت أعاين من مشكلة التحدث أمام الناس‬ ‫قل عددهم أو كثر حىت أمام أقرب الناس يل‪ ،‬وأصبحت أهترب من‬ ‫أن أقع حتت دائرة الضوء مث ذهبت إىل أحد األطباء النفسيني الذي‬ ‫شخص حاليت بأهنا (رهاب اجتماعي)‬ ‫وصرف يل الدواء الالزم إال أنين ختوفت من استخدامه فعدلت عن‬ ‫ذلك وقررت أن أكمل حيايت متصاحلا مع هذه املشكلة إىل أن‬ ‫قررت االلتحاق بأحد الوظائف اليت كانت حلما بالنسبة يل يف‬ ‫أحد الوزارات املهمة يف البلد وحبمد اهلل‬

‫‪40‬‬


‫اجتزت االختبار التحريري بنجاح وتبقى أمامي االختبار الشفهي‬ ‫الذي سأجريه مع جلنة من أربعة من كبار موظفي الوزارة‪ ،‬مث‬ ‫سألتقي يف اليوم التايل مسو األمري وكيل الــوزارة برفقة أحد‬ ‫السفراء‪ ،‬وموظف كبري‪ ،‬ومدير التوظيف‪ ،‬وكان هذا األمر‬ ‫بالنسبة يل عصيا جدا حىت تنبأت مسبقا أين لن أحصل على‬ ‫الوظيفة وظلت هذه املقابلة وهذا االمتحان الشفهي يالحقاين‬ ‫أينما كنت فأنا بني خيارين أحدمها أصعب من اآلخر االنسحاب‬ ‫والتنازل عن احللم‪ ،‬واملواجهة اليت أخافها جدا‪ ،‬فكيف لشخص‬ ‫خياف التحدث طويال إىل صديقه املقرب أن جيلس أمام جلنة من‬ ‫هذا النوع ويستمع وجييب بثقة تامة‪ .‬أخريا قررت زيارة الدكتور‬ ‫محود العربي يف العيادة واكتشفت أن احلالة اليت أعاين منها هي‬ ‫قلق األداء وليست كما قيل يل رهاب اجتماعي وقد قمنا بتطبيق‬ ‫الربت لتحرر من القلق من املقابلة الشخصية‪ .‬ويف يوم‬ ‫تقنية َّ‬ ‫االمتحان الشفهي وجدت نفسي أدخل بكل ثقه أُسأل وأفكر وأجيب‬ ‫بكل ثقة وهلل احلمد‪ .‬أما يوم املقابلة الشخصية فوجدتين أقل‬ ‫احلاضرين توترا بل وجدت أين أكثرهم اطمئنانا وهدوء أعصاب‬ ‫إذ بدا على بقية املتقدمني عالمات التوتر كلما اقترب املوعد‬ ‫بينما كنت آخذ أنفاسا عميقة (وأشرب العصري) وأنا مطمئن‬ ‫البال‪ .‬حىت حان دوري ودخلت على اللجنة (رفيعة املستوى) وكنت‬ ‫مواجها هلم ووجدت نفسي أدير املقابلة وملدة نصف ساعة بكل برود‬ ‫وراحة بال‪ .‬واحلق يقال أن الفضل يعود بعد اهلل سبحانه وتعاىل‬ ‫إىل الدكتور محود العربي الذي ال أدري كيف أشكره على ما‬ ‫قدمه يل من مساعده وعون ولكين أسأل اهلل أن جيزه خري اجلزاء‬ ‫وأن حيفظه ويوفقه‪.‬‬

‫‪41‬‬


‫الرهاب االجتماعي‬ ‫التحرر من ُّ‬

‫‪42‬‬


‫والرهاب االجتامعي‬ ‫الفرق بني قلق اآلداء ُّ‬ ‫يف البدء أرغب بتوضيح نقطة اعتربها مهمة وهي الفارق بني قلق اآلداء‬ ‫والرهاب اإلجتامعي وذلك ألن كثريا ممن أقابلهم يف االستشارات يأتوا‬ ‫ُّ‬ ‫الرهاب االجتامعي وبعد طرح األسئلة عليهم‬ ‫ولدهيم اعتقاد أهنم يعانون من ُّ‬ ‫يتضح يل أهنم يعانون مما يسمى بقلق األداء‪ .‬فامهو الفرق بينهام؟‪.‬‬

‫قلق اآلداء‬

‫هو قلق ينتاب الشخص حينام يكون حتت املالحظة أو االختبار وتعريفه‬ ‫باالنجليزية هو‪:‬‬ ‫‪Stage fright or performance anxiety is the anxiety,‬‬ ‫‪fear, or persistent phobia which may be aroused in an‬‬ ‫‪individual by the requirement to perform in front of an‬‬ ‫‪audience, whether actually or potentially for example,‬‬ ‫‪when performing before a camera‬‬

‫مجا‪:‬‬ ‫التعريف مرت ً‬ ‫رهبة املرسح أو قلق اآلداء‪ :‬إنه القلق واخلوف املستمر الذي يصاب به‬ ‫مبارشا أو أمام‬ ‫مجهورا‬ ‫الفرد حني يطلب منه إجراء أمام مجهور‪ ،‬سواء كان‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫الكامريا‪.‬‬

‫‪43‬‬


‫الرهاب االجتامعي ألنه ال يعاين من رهبة من املواقف‬ ‫فهو خمتلف عن ُّ‬ ‫االجتامعية‪ ،‬فهو شخص اجتامعي يف الغالب ومرح ولكن عندما تضعه‬ ‫يف موقف رسمي ليتحدث أمام جمموعة تظهر لديه أعــراض القلق‪.‬‬ ‫الرهاب االجتامعي فهو يشعر بقلق يف كل املواقف االجتامعية‬ ‫أما من يعاين من ُّ‬ ‫حتى وإن مل تسلط عليه األضواء‪.‬‬ ‫الرهاب االجتامعي وقلق اآلداء‪:‬‬ ‫مثال بسيط إليضاح الفرق بني ُّ‬ ‫ الذي يعاين من قلق اآلداء يشعر بقلق من أن يصيل باجلامعة (يؤمهم)‬‫الرهاب االجتامعي يشعر بقلق من أن يصيل مع اجلامعة‬ ‫ الذي يعاين من ُّ‬‫ الذي يعاين من قلق األداء يشعر بقلق من تقديم عرض ( برزنتيشن )‬‫ الذي يعاين من رهاب يشعر بقلق من حضور( برزنتيشن ) أو دورة‬‫بالرهاب االجتامعي ويعتمد عىل تطوير‬ ‫وعالج قلق اآلداء سهل مقارنة ُّ‬ ‫مهارات املستفيد يف اإللقاء والتحرر من القلق من خالل تقنية احلرية‬ ‫الرهاب االجتامعي‬ ‫النفسية ومهارات االسرتخاء والتفكري اإلجيايب‪ .‬أما ُّ‬ ‫فيحتاج إىل البحث عمي ًقا يف أسباب املشكلة وخاصة إذا وجدت مواقف‬ ‫مؤثرة يف املايض والتي سببت انخفاض الثقة بالنفس أو تقدير الذات‪.‬‬ ‫ومن املالحظ أن كثريا من املختصني يف العالج النفيس خيلطون بني االثنني‬ ‫بالرهاب االجتامعي وخيضعون املستفيدين لربنامج‬ ‫ويشخصون كالمها ُّ‬ ‫عالجي موحد وهذا ما دفعني لتوضيح هذه النقطة قبل الرشوع يف التحدث‬ ‫الرهاب االجتامعي‪.‬‬ ‫عن عالج ُّ‬

‫‪44‬‬


‫الرهاب االجتامعي‬ ‫ُّ‬ ‫الرهاب االجتامعي منترش بكثرة يف أوساط املجتمع العريب والسبب‬ ‫اضطراب ُّ‬ ‫يف ذلك يعود إىل طريقة الرتبية يف األرسة وأسلوب التعليم يف املدرسة بل‬ ‫أكاد أجزم ان النسبة األعظم ممن أقابلهم يف االستشارات هم يزوروين رغبة‬ ‫يف عالج هذه املشكلة‪.‬‬ ‫الرهاب االجتامعي ألجابنا أنه خلل‬ ‫لو سألنا أي طبيب نفيس عن سبب ُّ‬ ‫يف مادة السريوتونني‪ ،‬وهلذا يتم وصف عقاقري تعرف باألدوية املثبطة ملادة‬ ‫السريوتونني‪ .‬نعم‪ .‬أتفق مع الزمالء األطباء يف أنه حيصل خلل يف مادة‬ ‫السريوتونني (عىل املستوى الكيامئي) ولكن هذا ليس السبب احلقيقي‬ ‫للرهاب االجتامعي فالسبب احلقيقي هو ما اتفقنا عليه يف مطلع حديثنا‪:‬‬ ‫إن سبب مجيع املشاعر السلبية هو خلل يف نظام طاقة اجلسم‬ ‫فاالضطراب يف مادة السريوتونني ماهو إال عرض من أعراض هذا املرض‬ ‫مثل االعراض األخرى (ارجتاف يف األطــراف‪ ،‬تعرق يف الكفني‪ ،‬قلق‪،‬‬ ‫خوف من املواجهة) حني أقول ذلك فأنا أخرج بكم إىل ُبعد جديد مل يسمع‬ ‫به األطباء النفسيني من قبل وهذا ما يعرف باالكتشاف احلديث يف احلرية‬ ‫النفسية‪.‬‬ ‫الرهاب االجتامعي؟‪.‬‬ ‫حسنًا‪ ،‬واآلن كيف نتحرر من ُّ‬ ‫الرهاب االجتامعي إىل استهداف جزئني من املشكلة ومها‪:‬‬ ‫نسعى يف عالج ُّ‬ ‫‪ )2‬سطح الطاولة‬ ‫‪ )1‬قوائم الطاولة‬

‫‪45‬‬


‫(لب املشكلة)‬ ‫قوائم الطاولة ُّ‬

‫الرهاب االجتامعي حصل هلم مواقف مؤثرة يف املايض‬ ‫مجيع من يعانون من ُّ‬ ‫أثرت عىل ثقتهم بذاهتم أو مروا بتجارب فاشلة أثناء العالقات االجتامعية‪.‬‬ ‫مؤثرا أو عدة مواقف أثرت عليه‬ ‫ومن املمكن أن يملك املستفيد موق ًفا واحدً ا ً‬ ‫بشكل وا ٍع أو غري واعٍ‪ .‬واخلطوة األوىل هو تطبيق تقنية احلرية النفسية عىل‬ ‫هذه املواقف وحتريرها من املشاعر السلبية‪.‬‬ ‫الرهاب االجتامعي‬ ‫مثال‪ :‬حرضت عندي أحد املستفيدات والتي تعاين من ُّ‬ ‫بسبب أهنا ألقت كلمة أمام الطالبات يف إحدى املحارضات وكانت التجربة‬ ‫كارثة (كام تصفها)‪ .‬وبعدها أصبحت منعزلة عن اجلميع وتقيض أوقاتًا‬ ‫طويلة يف غرفتها وحذفت مادة يف اجلامعة ثالث مرات بسبب أن أحد‬ ‫متطلبات املادة تقديم عرض ملدة ‪ 45‬دقيقة وهذا كان بالنسبة هلا أشد من‬ ‫املوت‪ .‬واآلن حتى تتخرج من اجلامعة هذا الفصل البد أهنا تدرس املادة‬ ‫وتقدم عرض بعد ‪ 10‬أيام من جلستنا‪ .‬وعملنا بتطبيق تقنية احلرية النفسية‬ ‫عىل موقفها الكارثة وهبط مستوى االنزعاج من ‪ 10‬حتى وصل إىل صفر‪.‬‬ ‫حينها وألول مرة ما أن تذكر املوقف تضحك منه وكأهنا ليست هي التي قبل‬ ‫دقائق قليلة كانت ال ترغب يف تذكره وتتمنى أهنا ماتت قبل حدوثه‪ .‬وبعدها‬ ‫طبقنا التقنية عىل مواقف أخرى هلا تأثري وعالقة باملشكلة مثل قناعات متعلقة‬ ‫بالذات‪ .‬مثال‪ :‬كانت تعتقد أنه من املستحيل أهنا قادرة عىل إلقاء كلمة أمام‬ ‫اآلخرين‪ .‬فطبقنا تقنية احلرية النفسية إلزالة هذه القناعة املقيدة‪.‬‬

‫‪46‬‬


‫سطح الطاولة (األعراض املصاحبة)‬

‫الرهاب االجتامعي أعراض مزعجة مثل‪ :‬االرجتاف‬ ‫كثري ًا ما يصاحب ُّ‬ ‫يف اليدين‪ ،‬والتعرق‪ ،‬ورسعة دقات القلب‪ ،‬وجفاف يف احللق‪ ،‬والتلعثم يف‬ ‫الكالم‪ ،‬وغري ذلك‪ ،‬مجيع هذه األعراض سببها كام ذكرنا سابقا «اضطراب‬ ‫الربت املستمر عىل‬ ‫يف نظام طاقة اجلسم» ويمكن إزالتها بسهولة من خالل َّ‬ ‫النقاط حتى تقل وتتالشى‪.‬‬ ‫أنصح كل من يعاين من هذه األعراض أن يطبق تقنية احلرية النفسية قبل‬ ‫الذهاب إىل االجتامعات أو املناسبات أو قبل اإللقاء‪ ،‬وسوف يشعر أنه‬ ‫أصبح أكثر هدوء ًا‪.‬‬

‫ونعود إىل قصة امل��تفيدة والتي بعد مرور عرشة أيام حان وقت االختبار‬ ‫احلقيقي‪ ،‬إنه موعد إلقاء املحارضة‪ ،‬نعم لقد أزلنا مجيع املواقف املؤثرة‬ ‫وتدربت عىل طريقة إزالة األعراض لو ظهرت‪ .‬وقبل أن يأيت دورها يف‬ ‫اإللقاء شعرت ببعض التوتر البسيط وهذا طبيعي فكل من يلقي حتى‬ ‫كبار اخلطباء حيصل لدهيم قلق بسيط قبل اإللقاء‪ ،‬وقامت بتطبيق التقنية‬ ‫وربتت عىل جمموعة من النقاط وبعدها شعرت باهلدوء والثقة ويف احلقيقة‬ ‫هي ذهلت من نفسها ومل تصدق أهنا كانت مسرتخية واألفضل من ذلك أهنا‬ ‫كانت مستمتعة بام تقوم به‪ .‬وهي التي متنت املوت مرارا عىل أن تكرر جتربة‬ ‫اإللقاء‪.‬‬

‫‪47‬‬


‫التحرر من فوبيا الطيران‬

‫‪48‬‬


‫قابلت اثناء االستشارات العرشات ممن يعانون من فوبيا ركوب الطائرة‬ ‫وهذا النوع من الفوبيا عىل الرغم من أنه يبدو يف ظاهرها فوبيا واضحة‬ ‫وحمددة إال أننا نجد يف الغالب خماوف أعمق من موضوع الطائرة ذاهتا‪.‬‬ ‫وجيب عىل املعالج معرفة واكتشاف املخاوف األساسية ويعاجلها حتى ينهي‬ ‫املشكلة من جذورها‪ .‬فاألشخاص الذين يعانون من فوبيا الطريان يقترص‬ ‫معرفتهم إىل أهنم يشعرون باخلوف من ركوب الطائرة وليس لدهيم أي‬ ‫علم بوجود هذه املخاوف الدفينة وهلذا السبب جيب عىل املعالج املتمكن أن‬ ‫يوضحها هلم ثم يعاجلها‪.‬‬ ‫وهذه بعض األمثلة عىل األنواع األكثر شيوع ًا ‪..‬‬

‫اخلوف من األماكن املغلقة‬ ‫اخلوف من االزدحام‬ ‫اخلوف من األماكن الضيقة‬ ‫اخلوف من املرتفعات‬ ‫اخلوف من السفر‬ ‫اخلوف من املطبات اهلوائية‬ ‫اخلوف من احلوادث‬ ‫اخلوف من املجهول‬ ‫اخلوف من فقدان السيطرة‬ ‫اخلوف من األماكن املغلقة‪ ‬‬

‫‪49‬‬


‫* اخلوف من األماكن املغلقة‬ ‫يعاين البعض من أعراض القلق واخلوف حني يكون يف مكان مغلق‪،‬‬ ‫وهذا اخلوف مصدره (فكرة) هي أنه ال يستطيع اهلرب بسبب أن املخارج‬ ‫تم إغالقها وحني يعلم أنه تم إغالق أبواب الطائرة تظهر لديه أعراض‬ ‫القلق والتوتر وتدور يف ذهنه أفكار مثل أنه أصبح عالقا وال يستطيع النزول‬ ‫من الطائرة‪ .‬ويمكن أيض ًا هلذا الشخص أن تظهر لديه نفس األعراض عند‬ ‫ركوب املصعد الكهربائي أو عندما يقفل عليه باب غرفة من اخلارج‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من األماكن املغلقة‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس‬ ‫متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من األماكن املغلقة‬

‫* اخلوف من االزدحام ‪ ‬‬ ‫ينزعج البعض من األماكن املزدمحة بل يشعر باالختناق وقلة األوكسجني‬ ‫فتظهر لديه أعراض صعوبة التنفس وأيضا من املمكن أن تظهر لديه نفس‬ ‫األعراض حينام يركب يف باص مزدحم أو يدخل يف جممع أو سوق مزدحم‪.‬‬ ‫فإذا كانت الرحلة ممتلئة وهو جيلس يف أحد مقاعد الدرجة السياحية سوف‬ ‫يشعر بأعراض القلق‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫‪50‬‬


‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من االزدحام‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من االزدحام‪.‬‬

‫* اخلوف من األماكن الضيقة‪ ‬‬ ‫يعاين البعض من اخلوف من األماكن الضيقة فتظهر عليه أعراض القلق‬ ‫عند ركوب الطائرات الصغرية أو يف املصاعد الكهربائية الضيقة وأيضا‬ ‫يشعر برعب حني يطلب الطبيب منه القيام بأشعة الرنني املغناطييس‪.‬‬ ‫‪ ‬وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬ ‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من األماكن الضيقة‪ ،‬إال أنني أتقبل‬ ‫نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من األماكن الضيقة‪.‬‬

‫شراهة باالكل‬ ‫‪ 35 JEEHAN‬عام ‪GLASGOW .‬‬ ‫‪2009/9/16‬‬ ‫احلمد اهلل والشكر‪ ،‬الشراهة اليت كانت موجودة عندي زائدة عن‬ ‫حدها‪ ،‬فكنت أجلأ للعالج كلما اشتهيت أن آكل‪ ،‬إىل أن زادت قوة‬ ‫ال‬ ‫شكرا جزي ً‬ ‫إراديت واآلن نقص الكثري من وزين‪ً ،‬‬

‫‪51‬‬


‫* اخلوف من املرتفعات‪ ‬‬ ‫وآخرون تفزعهم األماكن املرتفعة فتظهر لدهيم أعراض القلق عندما‬ ‫يصعدون إىل األدوار العلوية من أي مبنى شاهق‪ .‬وبشكل أكرب حينام‬ ‫يكونون داخل الطائرة فهم يفضلون إسدال غطاء النافذة حتى ال يشاهدوا‬ ‫األرض وهي بعيدة فذلك املشهد قد يسبب هلم الدوار والغثيان‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من املرتفعات‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من املرتفعات‪.‬‬

‫* اخلوف من السفر‬ ‫االبتعاد عن الوطن أو املدينة التي يسكن فيها الشخص قد يسبب للبعض‬ ‫مشاعر اخلوف وعدم الشعور باألمان‪ ،‬ألنه يعرف كل يشء يف املدينة التي‬ ‫يقيم هبا لكنه يف املدينة األخرى اليعرف كل العناوين التي قد حيتاجها فلو‬ ‫حصل حالة طارئة أو أصبح يف مأزق معني فسوف جيد من يساعده من‬ ‫األصدقاء أو األقارب أو اجلريان ويعلم أماكن املستشفيات وطرق الوصول‬ ‫هلا ولكن السفر إىل مكان جديد يشعره بفقد مشاعر األمان ويبدأ بأفكار‬ ‫سلبية مثل‪ :‬ماذا لو حصلت يل مشكلة‪ ،‬ماذا أعمل ؟‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫‪52‬‬


‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من السفر‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من السفر‪.‬‬

‫* اخلوف من املطبات اهلوائية‬ ‫قد ينزعج البعض من مرور الطائرة يف أجواء مضطربة مثل الرياح القوية‬ ‫أو األمطار أو املرور بمطبات هوائية تسبب بارتفاع الطائرة وانخفاضها‬ ‫بشكل مفاجئ‪ ،‬فهم يدرسون حالة الطقس قبل السفر وإذا علموا عن أي‬ ‫عواصف أو أحوال جوية مضطربة يمكن أن يقوموا بإلغاء السفر‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من املطبات اهلوائية‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس‬ ‫متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من املطبات اهلوائية‪.‬‬

‫* اخلوف من احلوادث‬ ‫بعض األشخاص قد تؤثر فيهم أخبار حوادث الطائرات بشكل كبري‬ ‫حتى وإن كانت قديمة جدً ا‪ ،‬وأيضا األخبار التي تذكر هبوط الطائرة بشكل‬ ‫ٍ‬ ‫عطل فني‪ ،‬مع أن الطائرة هبطت بسالم ودون أي خسائر‬ ‫اضطراري بسبب‬ ‫أو إصابات إال أنه دائام يتخيل األسوأ‪ .‬بل قد يكون سبب اخلوف ناتج عن‬

‫‪53‬‬


‫مشاهدة فيلم سينامئي أو فيلم وثائقي عن حوادث الطائرات‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬ ‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من احلوادث‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من احلوادث‪.‬‬

‫* اخلوف من املجهول‬ ‫وسبب خوف البعض أنه جيهل كيف يمكن لطائرة هبذا احلجم أن حتلق يف‬ ‫السامء‪ ،‬فاملشكلة أنه جيهل هندسة الطريان وال يستطيع استيعاب أنه يمكن أن‬ ‫تقلع طائرة تزن ‪ 394.625‬كيلو جرام وحم ِّلقة بخفة يف السامء‪ .‬فهو شخص‬ ‫يشعر دائام بقلق حيال املواضيع التي جيهلها وجيب أن يستوعب الفكرة حتى‬ ‫يشعر بالطمأنينة وراحة البال‪.‬‬ ‫وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من املجهول‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من املجهول‪.‬‬

‫‪54‬‬


‫* اخلوف من فقدان السيطرة‬ ‫شخص اليثق‬ ‫قد يكون سبب اخلوف هو عدم الثقة باآلخرين‪ ،‬فهو‬ ‫ٌ‬ ‫إال بنفسه أو بأحد املقربني ممن يعرفهم جيدً ا‪ .‬أما كابتن الطائرة بالنسبة‬ ‫له فشخص غريب وال يعلم هل هو شخص متمكن من الطريان أو غري‬ ‫متمكن‪ .‬وهل نام بشكل جيد أم ال‪ .‬فخالل الرحلة سوف يفقد السيطرة كلي ًا‬ ‫عىل الوضع ويسلمها للكابتن الذي ال يعرفه معرفة جيدة ومن هذه الفكرة‬ ‫تظهر لديه مشاعر القلق واخلوف‪ .‬ومن يعانون من هذا اخلوف نجدهم‬ ‫دائام يفضلون قيادة السيارة بأنفسهم ويمنعون غريهم من القيادة هبم ألهنم‬ ‫يشعرون باألمان وهم يتمسكون بزمام األمور والوضع حتت سيطرهتم‪.‬‬ ‫‪ ‬وعالج هذا النوع من اخلوف بأن نصيغ عبارة اإلثبات التالية‪:‬‬

‫عىل الرغم من أنني أشعر بخوف من فقدان السيطرة‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس‬ ‫متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬اخلوف من فقدان السيطرة‪.‬‬

‫ً‬ ‫تشويشا عىل اإلدراك‬ ‫نعلم أن الفوبيا تُغ ّيب التفكري املنطقي وتعمل‬ ‫احلقيقي‪ ،‬حتى وإن علم الشخص أن السفر بالطائرة هو أكثر طريقة آمنة‬ ‫للسفر إال أن املخاوف الدفينة التي ذكرناها فيام سبق تتغلب وتسيطر عىل‬ ‫اإلدراك فيشعر أنه مسلوب اإلرادة وال يستطيع مقاومة هذا اخلوف‪.‬‬

‫‪ ‬وأيضا من املمكن تطبيق تقنية احلرية النفسية عىل األعراض الفيسلوجية‬

‫التي تصاحب اخلوف جسديا (سطح الطاولة) مثل الشعور بالدوار أو‬ ‫الغثيان أو تعرق اليدين أثناء اجللوس يف املقعد‪.‬‬

‫‪55‬‬


‫مثال لعبارة عالجية‪:‬‬ ‫عىل الرغم من أنني أشعر بالدوار أثناء اإلقالع‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكريية التالية‪ :‬هذا الدوار‪.‬‬ ‫مثال آخر لعبارة عالجية‪:‬‬ ‫عىل الرغم من أنني أشعر بالغثيان أثناء املطبات اهلوائية‪ ،‬إال أنني أتقبل‬ ‫نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫والعبارة التذكرية‪ :‬هذا الغثيان‬

‫ٍ‬ ‫فصل سابق‪،‬‬ ‫وأنصح أن تتعرف عىل نقطتك املفضلة والتي حتدثت عنها يف‬ ‫فيمكن االستفادة منها أثناء جلوسك يف مقعدك يف الطائرة والرتبيت عليها‬ ‫للتعامل مع أي مشاعر جسدية مزعجة دون أن يالحظك أي شخص يف‬ ‫املقاعد املجاورة لك‪.‬‬

‫اخلوف من ركوب الطائرة‬ ‫خلود العقيلي‬ ‫‪2007/8/15‬‬ ‫عمري ما سافرت من كثر خويف من ركوب الطائرة وطبقت‬ ‫التقنية والول مرة يف حيايت اركب الطيارة ومستانسة بعد‪...‬شي‬ ‫عجيب بصراحة‪...‬جزا اهلل الدكتور محود كل خري اللي علمنا‬ ‫هالتقنية‪.‬‬

‫‪56‬‬


‫الصداع النصفي (الشقيقة)‬ ‫حممد صاحل ‪ .‬السعودية ‪ .‬الدمام‬ ‫‪2007/8/8‬‬ ‫كنت أعاين من الصداع النصفي منذ أكثر من سبعة سنوات‪ ،‬ومل‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫جتد األدوية الكيميائية وال الشعبية يف إهناء معانايت‪ ،‬لكن عندما‬ ‫اتبعت تقنية احلرية النفسية‪ ،‬زال الصداع لدرجة أنين مل أصدق‬ ‫وأصبحت أطبقها بشكل يومي كلما عاد يل الصداع واآلن مرت‬ ‫ثالثة أشهر ومل أعاين منها طوال تلك الفترة وهلل احلمد‪ .‬شكرا‬ ‫على التقنية الرائعة‬

‫االكتئاب‬ ‫اجلازي السبيعي ‪ 25‬عام ‪ .‬قطر اخلري‬ ‫‪2009/2/10‬‬ ‫دكتور محود الغايل أشكرك‪ ،‬وأغبطك ألنك حمط شكر دائم‬ ‫من كل الناس وحمط الدعاء باخلري لك ‪ ،‬أمتىن لك كل‬ ‫السعادة‪ ،‬أنا بعد الوالدة أصبت باالكتئاب وأحسست باملوت وبأن‬ ‫��ماغي سيصاب جبلطة فأخذت أحبث عن حمفزات للمخ وقرأت‬ ‫عن الشعري والتلبينة وخالل حبثي املستمر اكتشفت هذه املعجزه‬ ‫اليت تسمى احلرية النفسية وطبقتها وجنحت احلمدهلل‬

‫‪57‬‬


‫التحرر من األلم الجسدي‬

‫‪58‬‬


‫غالبية اآلالم اجلسدية أساسها نفيس وهي نتيجة لضغوط احلياة‪ ،‬فاجلسد‬ ‫لديه قابلية لتحمل الضغوط النفسية ولكن عندما تستمر الضغوط ملدة طويلة‬ ‫حيدث ما يسمى باالحرتاق النفيس فينهك اجلسد ويؤثر عليه بشكل سلبي‪.‬‬ ‫وتظهر هذه اآلالم يف األنسجة الضعيفة من اجلسد مثل األمعاء فتتكون‬ ‫اضطرابات القولون أو قد ترتكز يف العضالت واملفاصل‪ ،‬وخاصة ملن‬ ‫يعانون من الشد الدائم وآخرون قد يصابون بالشقيقة نتيجة أهناك الذهن‪.‬‬ ‫وتؤكد املؤلفة ‪ Susanne Billander‬يف كتاهبا ‪Meta-medicine‬‬

‫أن ‪ ٪٩٠‬من األمراض سببها نفيس حسب الدراسات‪ ،‬ففي حالة االحرتاق‬ ‫النفيس تضعف املناعة اجلسدية ويكون الشخص أكثر عرضة لإلصابة‬ ‫باألمراض‪.‬‬ ‫تقنية احلرية النفسية ليس هدفها عالج األمراض بشكل مبارش ولكن عالج‬ ‫السبب األسايس لقطاع كبري منها‪ ،‬فعندما تكون احلالة النفسية واجلسدية يف‬ ‫وضع إجيايب فسوف تساهم بشكل كبري لعالج أي خلل عضوي وترسع‬ ‫الشفاء ‪ -‬بإذن اهلل تعاىل‪ .-‬فكام ذكرت يف بداية الكتاب أن الطب الصيني‬ ‫مبني عىل أن أساس الصحة النفسية واجلسدية هي مسارات الطاقة‪.‬‬ ‫عندما نتعامل مع األمل اجلسدي فيمكن أن نطبق التقنية عىل األعراض‬ ‫اجلسدية مثل أمل الشقيقة وسوف تزول بعد التطبيق ولكن يفضل أن نتعامل‬ ‫مع أساس املشكلة وهي األسباب التي أدت إىل ظهور هذه اآلالم عىل‬ ‫السطح‪.‬‬

‫من خالل متابعة تاريخ احلالة ومتى ظهرت املشكلة يمكن أن نعرف الفرتة‬ ‫التي سبقتها ونسأل ماذا حدث يف ذلك الوقت من ضغوط نفسية وأحداث‬ ‫مؤثرة؟‬

‫‪59‬‬


‫ونطبق التقنية عليها حتى نتخلص من املصدر فال تعود من جديد‪ .‬وأنصح‬ ‫برسم خط زمن للحالة منذ ظهورها ومتابعة التغريات التي حدثت عىل‬ ‫احلالة خالل الزمن‪.‬‬ ‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫ﺍﻟﻌﺼﺒﻲ‬ ‫ﺍﻟﻘﻮﻟﻮﻥ‬ ‫‬‫‬‫ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺰﻣﻦ ‪-‬‬ ‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‬‫‪-‬‬

‫شدة القولون العصبي‬ ‫خاللﺷﺪﺓ‬ ‫الزمن‬

‫ﺿﻐﻮﻁ‬ ‫ﺃﺳﺮﻳﺔأرسية‬ ‫ضغوط‬ ‫‪2003‬‬

‫‪2003‬‬

‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬

‫‪-‬‬‫‪-‬‬‫‪-‬‬

‫ﺟﺪﻳﺪﺓ‬ ‫ﺃﺳﺮﻳﺔ‬ ‫ﻣﺸﻜﻠﺔ‬ ‫العالقةﺍﻟﻌﻼﻗﺔ‬ ‫حتسن ﺗﺤﺴﻦ‬ ‫جديدة‬ ‫أرسية‬ ‫ﺍﻷﺳﺮﻳﺔمشكلة‬ ‫األرسية‬ ‫‪2004‬‬

‫‪2004‬‬

‫‪2005‬‬

‫‪2005‬‬

‫‪2006‬‬

‫‪2006‬‬

‫‪2007‬‬

‫‪2007‬‬

‫للتطبيق عىل اآلالم اجلسدية إما أن نركز عىل األعراض لتخفيف معاناتنا‬ ‫منها أو تركز عىل األسباب والتي هي سبب ظهور األعراض‪.‬‬

‫أمثلة عىل األعراض‪ :‬الصداع‪ ،‬القولون العصبي‪ ،‬أمل العضالت واملفاصل‪.‬‬

‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني أعاين من الصداع املزعج‪ ،‬إال أنني‬ ‫أتقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬هذا الصداع املزعج‪.‬‬

‫‪60‬‬


‫أمثلة عىل األسباب‪ :‬مشكلة أرسية‪ ،‬ضغوط العمل‪ ،‬صدمة نفسية‪ ،‬ضغوط‬ ‫مادية‪.‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني أعاين من مشكلة مع زوجي‪ ،‬إال أنني‬ ‫أتقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬هذه املشكلة مع زوجي‪.‬‬

‫مالحظة‪:‬‬ ‫ال أدعوك هنا أن تتخىل عن استشارة الطبيب أو أن تتوقف عن تناول‬ ‫الدواء ولكن أنصحك بأن تأخذ بجميع األسباب املباحة لعالج املشكلة‪.‬‬ ‫تقنية احلرية النفسية يمكن أن تندرج حتت الطب التكمييل فتساهم يف‬ ‫ترسيع عملية الشفاء من األمراض بإذن هلل وتدعم العالج الطبي والدواء‪.‬‬

‫اإلجهاد و التوتر‬ ‫زاير مجال ‪ 31‬عام ‪ .‬تلمسان ‪ .‬اجلزائر‬ ‫‪2007/8/25‬‬ ‫أصبحت إنسا ًنا هاد ًئا بعدما كنت أتوتر ألقل سبب يعترضين‪،‬‬ ‫لكين أصبحت أستعني بالتقنية بعدما أحس بتوتر فسرعان ما‬ ‫ينشرح صدري وأقبل على الدنيا بثبات وعزمية كبريين‬

‫‪61‬‬


‫التحرر من اإلدمان والعادات السلبية‬

‫‪62‬‬


‫لعل أبسط تطبيقات احلرية النفسية هي التخلص من الرغبات اإلدمانية‬ ‫باستخدام التقنية‪ ،‬فتقنية احلرية النفسية ذات مفعول سحري يف إلغاء‬ ‫رغبة ُمـ ِّلحة خالل دقائق‪ .‬فيمكن مثال التخلص من الرغبة يف صنف من‬ ‫املأكوالت (مثل الشكوالته) أو املرشوبات (مثل املرشوبات الغازية) خالل‬ ‫جوالت قليلة‪ .‬فهي تزيل اخللل يف مسارات الطاقة الناتج عن القلق الذي‬ ‫حيدثه اإلدمان‪ ،‬فعندما يتم إزالة مشاعر القلق خيتفي معها االرتباط أو احلاجة‬ ‫ألي مادة‪.‬‬ ‫كذلك يمكن االستفادة من التقنية يف إنقاص الوزن‪ ،‬أعتقد أن سبب‬ ‫الفشل يف إنقاص الوزن من خالل الرجييم هو الشعور باحلرمان‪ ،‬وخاصة‬ ‫من األصناف املحببة هلم‪ ،‬ومشاعر احلرمان من أبغض املشاعر السلبية فهي‬ ‫تتعلق باجلزء الطفويل داخلك والذي يمقت أن تقوم بحرمانه من أي يشء‬ ‫بل يصبح الصنف املمنوع أكثر إثارة من قبل فمقاومة هذه الرغبة حتتاج جهد‬ ‫كبري وقوة إرادة عالية ولكن مع الوقت تضعف هذه القوة و فتعود من جديد‬ ‫إىل نقطة البداية‪ .‬األفضل ليس مقاومة هذه الرغبة وإنام عالجها والتحرر‬ ‫منها كليا وهذا هدفنا من تطبيق التقنية يف إنقاص الوزن‪.‬‬

‫رهاب من احلديث أمام املأل‬ ‫أبو العز ‪ 44‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2009/2/16‬‬ ‫عاما مل يكن هناك حتسن‬ ‫بعد عالج باألدوية النفسية مدة ‪ً 20‬‬ ‫بالشكل املطلوب وبعد تطبيق تقنية احلرية لدى الدكتور محود‬ ‫كثريا‬ ‫حتسنت‬ ‫ً‬

‫‪63‬‬


‫أي شخص يعاين من السمنة هو يعاين فقط من اإلدمــان عىل بعض‬ ‫األصناف املحببة لديه والتي يستهلكها بشكل يومي وحينام يتخلص منها‬ ‫سوف يتجه بشكل طبيعي إىل الوزن املثايل بدون عناء أو جهد‪ ،‬فحني ترصد‬ ‫مجيع األصناف التي تشعر أنك ضعيف أمامها وقيم مستوى الرغبة من صفر‬ ‫إىل عرشة ستتحرر من التعلق هبا عرب تطبيق تقنية احلرية النفسية‪.‬‬

‫مثال التطبيق عىل إدمان الشكوالته‪:‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني أرغب يف تناول الشكوالته‪ ،‬إال أنني‬ ‫أقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬الشكوالته‪.‬‬

‫ويمكن التخلص من العادات السلبية مثل التدخني وغريها بنفس‬ ‫الطريقة‪ ،‬فام عليك إال الرتكيز عىل الرغبة وتقييمها ومن ثم تطبيق التقنية‬ ‫للتخلص منها‪ ،‬وكرر ذلك بشكل يومي وخاصة األيام األوىل من اإلقالع‬ ‫حتى خترج مادة النكوتني كلي ًا من جسدك‪.‬‬ ‫مثال عىل طريقة التطبيق‪:‬‬

‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني أرغب يف تدخني سيجارة‪ ،‬إال أنني‬ ‫أقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫العبارة التذكرية‪ :‬تدخني سجارة‪.‬‬

‫ويمكن االستفادة من التقنية للتخلص من أي عادة سلبية ناجتة عن مشاعر‬ ‫القلق مثل‪ :‬نتف الشعر‪ ،‬قضم األظافر‪ ،‬وغريها‪.‬‬

‫‪64‬‬


‫خوف من ضرب املعلم ‪..‬لعدم حفظ جدول الضرب‬ ‫عبري الغامدي ‪ 30‬عام ‪ .‬الطائف‬ ‫‪2011/7/23‬‬ ‫كثريا من معلم الرياضيات‪ ،‬ألنه هددهم‬ ‫طفل من أقاريب خياف‬ ‫ً‬ ‫بالضرب ملن حيصل على درجات متدنية يف اختبار جدول الضرب‪،‬‬ ‫جيدا‪ ،‬لكن اخلوف من األستاذ سيطر عليه‬ ‫فكان حيفظ اجلدول ً‬ ‫كثريا‪،‬‬ ‫فنسيه‪ ،‬احلمدهلل بعد تطبيق التقنية‪ ،‬هدأت نفسيته‬ ‫ً‬ ‫وحتسن تركيزه وحفظه‪ ،‬وبالتايل حتسنت درجاته‬

‫اخلجل أو فوبيا التكلم مع الناس واكتئاب‬ ‫زينب حسن ‪ 19‬عام ‪ .‬القاهرة‬ ‫‪2011/7/27‬‬ ‫بصراحة مازلت يف البداية لكين أحسست بفرق كبري‪ ،‬مشكليت‬ ‫أين بالرغم من مستوى ذكائي وحتصيلي العلمي‪ ،‬إال أين أخاف‬ ‫من التكلم مع الناس وأنزعج من الضيوف حىت أصدقائي كالمي‬ ‫معهم قليل‪ ،‬حىت أين امتنعت عن الذهاب إىل الكلية أو اخلروج‬ ‫دائما ومسعت عن‬ ‫وتدهورت درجايت‪ ،‬وأصبحت يف حالة اكتئاب ً‬ ‫احلرية النفسية من التليفزيون وشاهدت لقاء دكتور محود‬ ‫العربي ومل أصدق الكالم!‪ ،‬لكين قلت يف نفسي‪ :‬أجرب‪ ،‬وألن أخسر‪.‬‬ ‫وفعال بدأت بالقراءة وشاهدت لقاءات‪ ،‬مث جربتها فشعرت براحة‪،‬‬ ‫واخنفض خويف من مقابلة الناس‪ ،‬لدرجة أن أصدقائي تعجبوا‪،‬‬ ‫أعرفهم على تقنية احلرية النفسية وأجيب على أسئلتهم‬ ‫وأنا اآلن ّ‬ ‫عنها‬

‫‪65‬‬


‫التحرر مع القناعات السلبية‬

‫‪66‬‬


‫عزيزي القاريء‪:‬‬ ‫(أنت) نتائج (قناعاتك)‪ ،‬ألن سلوكك حيركه قناعاتك الذاتية عن نفسك‬ ‫أو عن احلياة‪ ،‬فكيف تتكون هذه القناعات لدينا؟‪ .‬يتم اكتساب القناعات‬ ‫من خالل برجمتها يف الالوعي من قبل أشخاص أو من قبل مواقف مؤثرة‬ ‫فتحدث انطباع عميق يف الالوعي من غري أن نشعر‪ .‬وعلينا رصد هذه‬ ‫القناعات ملعرفة أي منها قناعات سلبية تؤثر عىل حياتنا وتعيقنا عن النجاح‪.‬‬

‫فإذا كنت تعتقد أنك «لست جديرا بالنجاح» فهذه قناعة مقيدة ولن حتقق‬ ‫أهدافك وأنت حتمل بداخلك هذه القناعة السلبية عن نفسك‪ .‬ويمكن أن‬ ‫تنشأ قناعة سلبية بسبب عدد من املواقف املؤثرة أو نتيجة ملوقف صدمك‬ ‫صدمة قوية‪.‬‬ ‫يمكنك باستخدام تقنية احلرية النفسية التحرر من هذه القناعات السلبية‬ ‫وذلك من خالل التطبيق عليها مبارشة‪ ،‬ولكن قبل التطبيق عليها نقوم‬ ‫برصد قوة هذه القناعة من خالل مقياس حقيقة اإلدراك ( ‪Validity of‬‬ ‫‪ ) Cognition VOC‬وهذا املقياس مشاهبة لقياس مستوى االنزعاج‬ ‫‪ SUDS‬ولكن بدال من رصد املشاعر السلبية نقوم هنا برصد قوة الفكرة‬ ‫ذهنيا وهي تستخدم هنا يف التعامل مع االعتقادات السلبية‪ .‬فالرقم (‪)10‬‬ ‫عرشة يعني اعتقادك أن هذه القناعة صحيحة و(‪)0‬صفر يدل عىل اعتقادك‬ ‫أهنا ليست صحيحة‪.‬‬

‫‪67‬‬


‫التطبيق عىل قناعة أنني «لست جديرا بالنجاح»‪:‬‬

‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني أعتقد بأنني لست جديرا بالنجاح‪ ،‬إال‬ ‫أنني أتقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫جديرا بالنجاح‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬لست‬ ‫ً‬

‫ويمكن أيضا تطبيق التقنية عىل املواقف التي تشعر أن هلا عالقة يف تكوين‬ ‫هذه القناعة السلبية لديك‪ .‬ارصد مجيع املواقف التي هلا صلة بشكل قريب‬ ‫أو بعيد هبذه القناعة‪ .‬وقيم مستوى االنزعاج باستخدام مقياس مستوى‬ ‫االنزعاج ‪ SUDS‬وحترر منها حتى تتحرر من األسباب التي كونت‬ ‫القناعة السلبية عن نفسك أو عن احلياة‪.‬‬ ‫مثال التطبيق عىل مواقف تسببت يف وجود القناعة « لست جديرا‬ ‫بالنجاح»‪.‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪ :‬عىل الرغم من أنني رسبت يف اختبار اللغة اإلنجليزية‬ ‫‪ ،TOEFL‬إال أنني أقبل نفيس متاما وبعمق‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬رسبت يف اختبار اللغة اإلنجليزية ‪.TOEFL‬‬

‫السمنة وعدم القدرة على ضبط نفسي عند األكل‬ ‫أم عبداهلل ‪ 32‬عام ‪ .‬السعودية ‪ .‬القصيم‬ ‫‪2009/7/26‬‬ ‫احلمد هلل نقص وزين ‪ 13‬كيلو ‪ ��‬بفضل اهلل مث هذه التقنية كنت‬ ‫كلما ضعفت أجلأ إىل العالج بالتقنية واحلمد هلل أعود للسيطرة‬ ‫‪ .‬اهلل جيزاك خري يا د ‪-‬محود اهلل‪ ،‬جيزاك خري اجلزاء‬

‫‪68‬‬


‫القلق النفسي‬ ‫ساره ‪ 20‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2011/6/13‬‬ ‫أنا طالبة يف الصف الثالث ثانوي‪ ،‬كنت منذ الصف األول‬ ‫االبتدائي أعاين من مشكلة وال أعلم ماهي‪ ،‬وصلت للصف الثالث‬ ‫الثانوي ومل أحقق االمتياز كنت أذاكر وأحفظ بسهولة ولكن‬ ‫عند االختبار وال كأين حفظت الــدرس‪ ،‬وكنت أتــردد وأحس‬ ‫باالختناق‪ ،‬وأصعب أيامي هي فترة االختبارات‪ ،‬ولكن أمحد اهلل‬ ‫الذي انقذين بالدكتور محود العربي والذي اكتشف مشكليت‬ ‫وقال لديك قلق من االختبارات‪ ،‬وبفضل اهلل مث تقنية الدكتور‬ ‫متاما من القلق واآلن أؤدي االختبارات‪،‬‬ ‫محود العربي تعافيت ً‬ ‫وأنا بكل راحة واطمئنان وإجابايت يف االختبارات أفضل بكثري من‬ ‫السابق‪ ،‬اهلل جيزاك ألف خري يادكتور‬

‫الوسواس القهري القلق‬ ‫‪ 25 info‬عام ‪ .‬السعودية ‪ .‬بريدة‬ ‫‪2011/7/21‬‬ ‫أعاين من الوسواس القهري والقلق بشكل مزعج حىت تعرفت على‬ ‫هذه التقنية الرائعة بالصدفة عرب االنترنت‪ ،‬وبعد تطبيقها أكثر‬ ‫شكرا دكتور محود العربي حتيايت‬ ‫من مرة زالت هذه األعراض ـ ً‬ ‫وتقديري لك‬

‫‪69‬‬


‫تطبيق التقنية بطريقة اإلختيار‬

‫‪70‬‬


‫طريقة اإلختيار هي عبارة عن أسلوب مبتكر لتطبيق تقنية احلرية النفسية‬ ‫مع مراعاة احلالة اإلجيابية املرغوبة لدى العميل‪ .‬وقد قامت الدكتوره باتريشا‬ ‫كارينقتون ‪ Patricia Carrington‬بتصميم هذا اإلسلوب اجلديد حتى‬ ‫ال يتم أثناء التطبيق إغفال واسقاط اجلزء اإلجيايب املراد حتقيقه‪ .‬فكثري من‬ ‫املبتدئني يف جمال تقنية احلرية النفسية يستغربون من أن التقنية تركز عىل‬ ‫العبارات السلبية أثناء التطبيق ويعتقدون أن ذلك سوف يعزز املشكلة‬ ‫بدالً من حلها‪ ،‬وخاصة أن عملية تكرار العبارات السلبية ختالف ما يطرح‬ ‫يف كتب التفكري اإلجيايب والربجمة اللغوية العصبية‪ ،‬ولكن العكس صحيح‬ ‫فتقنية احلرية النفسية ال تعزز أي فكرة سلبية بل حتررك منها وتفقدها قيمتها‬ ‫من خالل إزالة اخللل يف مسارات الطاقة املرتبطة هبا‪.‬‬ ‫فانت لن تستطيع إزالة يشء غري موجود‪ ،‬فحتى تزيل اخللل الناتج عن‬ ‫فكرة سلبية البد من الرتكيز عىل الفكرة حتى يظهر اخللل يف مسارات الطاقة‬ ‫و أثناء ذلك نقوم بالربت حتى نصحح هذا اخللل‪.‬‬

‫‪71‬‬


‫و د‪ .‬باترشا تعلم صعوبة أقناع البعض بفكرة الرتكيز فقط عىل املشكلة‬ ‫ولذلك وضعت أسلو ًبا جديدً ا يتناسب مع الكل وال هيمل الرتكيز أيض ًا‬ ‫عىل العبارات اإلجيابية‪ .‬وهذا األسلوب حيتوى عىل ثالث جوالت متتالية‬ ‫وتسمى « تريو اإلختيارات ‪ » Choices Trio‬ويتم التوقف لقياس مستوى‬ ‫اإلنزعاج ‪ SUDS‬بعد اإلنتهاء من اجلوالت الثالثة كلها (‪ 1‬تريو)‪.‬‬

‫قبل التطبيق‬ ‫* حدد املشكلة أو احلالة السلبية ( مثالً‪ :‬أنا خائف من السفر بالطائرة )‬

‫مرتاحا خالل‬ ‫* حدد اإلختيار أو احلالة املرغوبة ( مثالً‪ :‬أختار بأن أكون‬ ‫ً‬ ‫الرحلة )‬

‫* أمجع بني احلالة السلبية واحلالة املرغوبة ( بالرغم من أنني خائف من‬ ‫السفر بالطائرة‪ ،‬أختار بأن أكون مرتاح خالل الرحلة )‬ ‫* نقوم بقياس مستوى اإلنزعاج من املشكلة‬

‫* تريو االختيارات ‪The Choices Trio‬‬

‫اجلولة األوىل‪:‬‬ ‫نبدأ التطبيق بالطريقة التقليدية حيث يكون الرتكيز عىل املشكلة (احلالة‬ ‫السلبية)‪ .‬و أول خطوة هي وضع اإلعداد مع أستخدام عبارة اإلثبات‬ ‫املتعارف عليها‪.‬‬

‫‪72‬‬


‫عبارة اإلثبات‪( :‬بالرغم من أنني أخاف من السفر بالطائرة‪ ،‬إال أنني أتقبل‬ ‫نفيس متام ًا وبعمق)‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬اخلوف من السفر بالطائرة‪.‬‬ ‫اجلولة الثانية‪:‬‬ ‫نستمر باجلولة مبارشة (ال نتوقف لوضع اإلعداد) مع إستخدام عبارة‬ ‫اإلختيار أثناء الربت (احلالة املرغوبة)‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬أختار بان أكون مرتاح خالل الرحلة‪.‬‬

‫اجلولة الثالثة‪:‬‬ ‫نقوم بتعقيب العبارتني (احلالة السلبية‪/‬احلالة املرغوبة) مع إستخدام‬ ‫عبارة اإلثبات التي جتمع بني احلالة السلبية واحلالة املرغوبة (اإلختيار) أثناء‬ ‫وضع اإلعداد‪.‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪ :‬بالرغم من أنني خائف من السفر بالطائرة‪ ،‬أختار بأن‬ ‫أكون مرتاح خالل الرحلة‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬التعاقب بني عباريت «اخلوف من السفر بالطائرة» و‬ ‫عبارة «أختار ان أكون مرتاح خالل الرحلة» عند الربت عىل كل نقطة‪.‬‬

‫‪73‬‬


‫وبعد اإلنتهاء من اجلوالت الثالث نقوم بأخذ قياس ملستوى اإلنزعاج‬

‫‪ SUDS‬لنالحظ النتيجة بعد التطبيق‪ .‬و إذا مل نصل إىل صفر عىل مقياس‬ ‫مستوى اإلنزعاج نقوم بتكرار «تريو اإلختيارات» من جديد‪.‬‬ ‫مثال عىل تطبيق طريقة اإلختيار لعالج األرق‬

‫اجلولة األوىل‪:‬‬ ‫نبدأ بوضع اإلعداد مع إستخدام عبارة اإلثبات التقليدية (احلالة السلبية)‪.‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪( :‬بالرغم من أنني ال استطيع النوم‪ ،‬إال أنني أتقبل نفيس‬ ‫متام ًا وبعمق)‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬ال أستطيع النوم‪.‬‬ ‫اجلولة الثانية‪:‬‬ ‫نستمر باجلولة مبارشة (ال نتوقف لوضع اإلعداد) مع إستخدام عبارة‬ ‫اإلختيار أثناء الربت (احلالة املرغوبة)‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬أختار أن أشعر بالنعاس الشديد‪.‬‬

‫‪74‬‬


‫اجلولة الثالثة‪:‬‬ ‫نقوم بالتعقيب بني العبارتني (احلالة السلبية‪/‬احلالة املرغوبة) مع إستخدام‬ ‫عبارة اإلثبات التي جتمع بني احلالة السلبية واحلالة املرغوبة (اإلختيار) أثناء‬ ‫وضع اإلعداد‪.‬‬ ‫عبارة اإلثبات‪ :‬بالرغم من أنني ال استطيع النوم‪ ،‬أختار أن أشعر بالنعاس‬ ‫الشديد‪.‬‬ ‫العبارة التذكريية‪ :‬التعاقب بني عباريت ( ال استطيع النوم ) و عبارة ( أختار‬ ‫أن أشعر بالنعاس الشديد ) عند الربت عىل كل نقطة‪.‬‬

‫اكتئاب وحزن‬ ‫عادل ‪ 30‬عام ‪ .‬الرياض ‪ .‬السعودية‬ ‫‪2007/8/15‬‬ ‫منذ سنوات املراهقة وأنــا أعــاين من اكتئاب ال أعــرف سببه‬ ‫واستخدمت حبوب االكتئاب ملدة تزيد عن ‪ 10‬سنوات دون فائدة‬ ‫حقيقية ‪ ...‬وهلل احلمد جربت هذه التقنية العظيمة وأصبحت‬ ‫ال ‪ ..‬الشكر هلل مث لك يا دكتور محود‬ ‫أكثر‬ ‫هدوءا وتفاؤ ً‬ ‫ً‬

‫‪75‬‬


‫تطبيق تقنية الحرية النفسية‬ ‫لتفعيل قانون الجذب‬

‫‪76‬‬


‫كلنا نعلم أمهية قانون اجلذب و أثر هذا القانون الكوين عىل حياتنا‪ ،‬فنحن‬ ‫نجذب اخلري أو الرش من خالل ما نركز عليه باستخدام مغناطيس العقل‪،‬‬ ‫وهو بمثابة أداة منحها لنا اهلل سبحانه وتعاىل لنستخدمها يف طلب املواقف و‬ ‫األحداث اإلجيابية يف حياتنا‪ .‬وبالرغم أنه ال يوجد إثبات علمي قاطع لعمل‬ ‫هذا القانون غري انه يمكننا أن نشاهد ونستشعر أثره يف حياتنا اليومية ونستمع‬ ‫إىل النتائج من خالل احلاالت الدراسية و كتابات الفالسفة و املفكرين‪.‬وديننا‬ ‫اإلسالمي حيثنا كثريا عىل التفاؤل‪ ،‬ولكن ما هو التفاؤل؟ يمكننا القول‬ ‫بان التفاؤل ذبذبة إجيابية حتدث يف الروح نتيجة لفكرة إجيابية‪ .‬فالعقل هو‬ ‫الذي يؤثر عىل الطاقة الروحية من خالل التفكري وكام يقول اجلراح العاملي‬ ‫أنجل إسكديرو‪ ( :‬إن العقل بمثابة مقود السيارة الذي يوجه الروح إىل احلالة‬ ‫املراد احلصول عليها )‪ ،‬فإذا أردت أن تدخل بجسمك وروحك يف حالة‬ ‫قلق وخوف واكتئاب فام عليك إال الرتكيز عىل كل يشء سلبي يف احلياة‬ ‫من حولك وعىل النقيض من ذلك فإذا أردت أن تنبض حياتك باحلب و‬ ‫تشع روحك بالطمأنينة فام عليك إال الرتكيز عىل األمور الرائعة واجلميلة‬ ‫يف حياتك‪.‬وعند حديثنا عن قانون اجلذب تطفو كلمة شديدة االرتباط به‬ ‫وهي ‪ Abundance‬وتعني َو ْف َرة‪َ ،‬ك ْث َرة‪ِ ،‬ز َيا َدة تستشعرها يف كل ما نريد‬ ‫مثل املال‪ ،‬الصحة‪ ،‬العالقات‪ ،‬احلب‪ ،‬النجاح وغري ذلك من األمور التي‬ ‫يتمناها كل شخص يف حياته‪.‬‬ ‫هذا الكالم مجيل ولكن تطبيقه يف الغالب حيتاج إىل فهم أعمق ودراية بقوة‬ ‫الفكرة وأثرها القوي عىل حياتنا ‪،‬ولكن كيف نستطيع أن نجعل أرواحنا‬ ‫ترسل ذبذبات إجيابية جتذب ما نرغب احلصول عليه؟‬

‫‪77‬‬


‫اإلجابة عىل هذا السؤال اهلام تكمن يف السيطرة عىل أفكارنا وحتويل‬ ‫عقلنا إىل خادم مطيع بدالً من أن يكون سيدنا‪ ،‬وذلك من خالل حتكمنا‬ ‫يف الفكرة و توجيهها إىل الطريق الصحيح فيجذب لنا ما نريد فعندما نرتك‬ ‫العقل جيول يف أفكار مشوشة وسلبية نكون حتت تأثري نتائج هذا التفكري‬ ‫نحن من خالل الرتكيز السلبي نمنح عقلنا السيادة املطلقة فال نعد نملك‬ ‫زمام السيطرة ‪ ،‬لذا جيب يف البداية أن نأخذ زمـام السيطرة و نضع العقل يف‬ ‫مكانه الصحيح بحيث يعمل خلدمتنا و للحصول عىل أهدافنا‪ ،‬ولنتحكم‬ ‫بالعقل البد أن نتخلص من املواقف واملشاعر السلبية ومجيع القناعات‬ ‫املقيدة عن أنفسنا وعن احلياة وهنا يكون دور تقنية احلرية النفسية ‪EFT‬‬ ‫فاعال جدا ‪ ،‬فهي تعمل عىل إزالة هذه العوائق والتي هلا دور كبري يف سيطرة‬ ‫العقل بشكل سلبي‪ ،‬فحينام نطبق التقنية عىل املواقف السلبية يف املايض والتي‬ ‫غرست بعض املفاهيم و القناعات السلبية نصبح أحرار موجهني لعقولنا‬ ‫املطيعة بإذن اهلل تعاىل‪.‬‬ ‫وقبل أن أضع بني أيدكم اخلطوات العملية لتطبيق قانون اجلذب باستخدام‬ ‫تقنية احلرية النفسية أريد أن أشري لعالقة علم مسارات الطاقة ( أساس علم‬ ‫احلرية النفسية ) يف التأثري عىل الروح‪ .‬عندما يركز العقل عىل جتربة سلبية‬ ‫تضطرب مسارات الطاقة وحتدث فيها ذبذبات سلبية مزعجة‪ ،‬وعندما يركز‬ ‫عىل جتربة جيدة حيدث انسجام يف رسيان الطاقة الكهرومغناطيسية وهذا يؤثر‬ ‫عىل الروح فتشع اجيابية جتذب اخلري الذي يتوافق مع نفس إشارات الذبذبة‬ ‫يف هذه املسارات‪ .‬ومن هنا ندرك أمهية تقنية احلرية النفسية لتعديل الذبذبة يف‬ ‫املسارات وإزالة أي خلل أو اضطراب حتى نحصل عىل ما نريد‪.‬‬

‫‪78‬‬


‫اآلن حان الوقت لنطبق هذه املفاهيم عىل أرض الواقع‪ ،‬و سوف أوجزها‬ ‫يف بثالث خطوات بسيطة استفدت منها شخصي ًا يف احلصول عىل ما أريد‬ ‫بفضل اهلل وتوفيقه ‪.‬‬ ‫اخلطوة األوىل‪ :‬تطبيق التقنية لتحرر من رواسب املايض‪.‬‬

‫هذه اخلطوة جوهرية لتفعيل قانون اجلذب فال يستطيع أي شخص أن‬ ‫يتفاءل وهو حممل هبموم املايض وحتى ان حاول أن يقوم بذلك لبعض‬ ‫الوقت فلن يستطيع االستمرار لفرتة طويلة وذلك أن شبح املايض يعكر عليه‬ ‫ذهنه و يسبب اضطراب يف مسارات الطاقة فيعود من جديد إىل نقطة الصفر‪،‬‬ ‫وهذا برأيي الشخيص سبب عدم حصول كثري من الناس عىل نتائج عند‬ ‫تطبيق قانون اجلذب دون االستفادة من تقنية احلرية النفسية‪ ،‬تذكر انه جيب‬ ‫التخلص من هذه الرواسب املزعجة و تطبيق التقنية عىل مجيع املواقف التي‬ ‫تشع�� أهنا أثرت عليك يف املايض و التعامل معها لتغلق ملفها بغري رجعة‪.‬‬ ‫وهذه بعض األمثلة لعبارات اإلثبات لتطبيق اخلطوة األوىل‪:‬‬ ‫مثال‪ :1‬بالرغم من أنني خرست يف مرشوعي ‪ ،،،‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫مثال‪ :2‬بالرغم من أنني تعرضت ملوقف صدمي ‪ ،،،‬إال أنني أتقبل نفيس‬ ‫متاما وبعمق‪.‬‬ ‫مثال‪ :3‬بالرغم من أنني حزنت عىل وفاة ‪ ،،، ....‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬ ‫مثال‪ :4‬بالرغم من أنني فشلت يف ‪ ،،، .........‬إال أنني أتقبل نفيس متاما‬ ‫وبعمق‪.‬‬

‫‪79‬‬


‫اخلطوة الثانية‪ :‬تطبيق التقنية لتحرر من القناعات املقيدة‪.‬‬ ‫حياتنا نتيجة ملا نعتقد عن أنفسنا وعن احلياة من حولنا فإذا كنا نعتقد أن‬ ‫الوفرة املالية صعبة او النجاح ال يأيت بالسهولة فسيكون ما نعتقد‪ ،‬وهذه‬ ‫القناعات هي نتيجة برجمة سلبية قمت أنت بربجمتها بنفسك أو قام هبا من‬ ‫حولك و يف بعض األحيان تكون نتيجة لبعض املواقف السلبية‪ ،‬فاملواقف‬ ‫القوية ينتج عنها قناعات تغري نظرتنا للحياة وعن قدراتنا الذاتية وجيب علينا‬ ‫تغيريها لنحقق ما نريد يف هذه احلياة‪ .‬البعض يعتقد أنه ال يوجد ما يكفي‬ ‫اجلميع وهذه القناعة غري صحيحة بل خطرية وتذكي نار احلسد و احلرسة مع‬ ‫أن اهلل سبحانه يرزق من يشاء بغري حساب وله ملكوت الساموات واألرض‬ ‫فنعمه غري حمدودة فال يعني حصول احدهم عىل رزق معني أنه أقتطع جزء‬ ‫من الكعكة ومل يتبقى إال اليسري منها‪.‬ولتطبيق تقنية احلرية النفسية لتحرر من‬ ‫هذه القناعات السلبية نقول‪:‬‬ ‫مثال‪ :1‬بالرغم من أنني أعتقد أن الثراء صعب‪ ،،،‬إال أنني أختار أن أعتقد‬ ‫أنه سهل املنال وممكن‪.‬‬

‫مثال‪ :2‬بالرغم من أنني أعتقد أنه ال يوجد ما يكفي يف هذه احلياة ‪ ،،،‬إال‬ ‫أنني أختار أن أومن أن اهلل يرزق من يشاء بغري حساب‪.‬‬ ‫مثال‪ :3‬بالرغم من أنني أعتقد أنني ال أستطيع حتقيق مليون ريال ‪ ،،،‬إال‬ ‫أنني أختار أن أعتقد أنني جدير بتحققه‪.‬‬

‫مثال‪ :4‬بالرغم من أنني أعتقد أنني ال أستطيع أن أكون عالقات ناجحة‬ ‫‪ ،،،‬إال أنني أختار أن أعتقد أنني إنسان حمبوب وناجح اجتامعيا‪.‬‬

‫‪80‬‬


‫اخلطوة الثالثة‪ :‬جذب اخلري‪.‬‬ ‫بعد أن نكون قد حتررنا من رواسب املايض و ختلصنا من القناعات السلبية‬ ‫نكون جاهزين لتطبيق التقنية جلذب ما نريده إىل حياتنا من خالل حتديد‬ ‫األهداف بشكل واضح ثم تطبيق التقنية هبذه الطريقة‪:‬‬ ‫مثال‪ :1‬بالرغم من أنني أرغب يف حتقيق مبلغ ‪ ،،،.......‬فأنا أشعر أنني‬ ‫حققت ذلك فع ً‬ ‫ال اآلن‪.‬‬ ‫مثال‪ :2‬بالرغم من أنني أرغب يف جذب الصحة إىل حيايت‪ ،،،‬فأنا أشعر‬ ‫إنني أمتتع بالصحة والعافية اآلن‪.‬‬ ‫مثال‪ :3‬بالرغم من أنني أرغب يف جذب العالقات الرائعة يف حيايت‪ ،،،‬فأنا‬ ‫أشعر بحب الناس يل اآلن‪.‬‬ ‫مثال‪ :4‬بالرغم من أنني أرغب يف النجاح بتقدير ممتاز‪ ،،،‬فأنا أرى الشهادة‬ ‫أمامي بتقدير ممتاز مع مرتبة الرشف‪.‬‬

‫وبعد النهاية من القيام بتطبيق هذه اخلطوات الثالثة نكون قد تعاملنا مع‬ ‫كل ما يعيق إرسال ذبذبات اجيابية متوافقة مع األشياء اجلميلة التي نود أن‬ ‫نجذهبا‪.‬‬

‫‪81‬‬


‫أسئلة شائعة عن تقنية الحرية النفسية‬

‫‪82‬‬


‫تتكرر عىل مسامعي الكثري من االستفسارات يف الدورات التي أعقدها‬ ‫أو أثناء االستشارات بخصوص تقنية احلرية النفسية‪ .‬وهنا مجعت لكم أكثر‬ ‫هذه األسئلة شيو ًعا واإلجابات عليها حتى تصل أهيا القارئ الكريم إىل هناية‬ ‫الكتاب وقد حصلت عىل مجيع املعلومات املتعلقة بالتقنية‪.‬‬

‫‪ )1‬هل هي آمنة؟‬

‫هي ليست فقط آمنة‪ ،‬بل تتميز بسهولتها حتى أن األطفال يمكن هلم‬ ‫تعلمها و تطبيقها بسهولة‪.‬‬

‫‪ )2‬هل تؤدي إىل أي أعراض جانبية سلبية؟‬

‫ال‪ ،‬ليس هلا أي أعراض سلبية فإذا مل تستفد منها لن ترضك‪ .‬ومن األعراض‬ ‫التي من املمكن أن تشعر هبا بعد التطبيق هو الشعور باالسرتخاء أو اخلمول‬ ‫(التثاؤب) أو تنميل يف األطراف و البعض يشعر بتطفق املسارات بالطاقة و‬ ‫بالتأكيد سوف تشعر بمشاعر أفضل بعد التطبيق‪.‬‬

‫‪ )3‬كيف ممكن أشاهد تطبيق التقنية عملي ًا؟‬

‫يمكن ذلك من خالل اليوتيوب حيث يتوفر كم كبري من مقاطع الفيديو‬ ‫واملقابالت التلفزيونية توضح لك طريقة تطبيق التقنية‪ ،‬وأيض ًا يمكنك زيارة‬ ‫الرابط ‪ www.eft-tv.com‬ستجد فيه مقابالت تلفزيونية ختتص‬ ‫بالتقنية‪.‬‬

‫‪83‬‬


‫‪ )4‬هل جيب الرتبيت عىل اجلانبني اثناء التطبيق؟‬

‫فضل ذلك حتى يتم تنشيط مسارات‬ ‫ال جيب الربت عىل اجلانبني ولكن ُي ّ‬ ‫الطاقة عىل اجلانبني‪ ،‬فمثال نستخدم اصبعي السبابة والوسطى يف كلتا اليدين‬ ‫لربت عىل املسارات التي حتتوي عىل طرفني مثل‪ :‬نقطة احلاجب‪ ،‬جانب‬ ‫العينني‪ ،‬حتت العينني‪ ،‬حتت الرتقوة‪ .‬و نقوم بالربت عىل نقطة حتت الذراع‬ ‫وبعدها عىل النقطة حتت الذراع األخرى‪ .‬والرضب اخلفيف عىل ساعد اليد‬ ‫(الرسغ) من اجلهة اخلارجية والداخلية لكلتا اليدين‪.‬‬

‫‪ )5‬كم عدد املرات التي أطرق هبا عىل كل نقطة؟‬

‫ليس من املهم أن يكون العدد دقيق فيمكن أن يكون تقريبا ما بني ‪10 - 7‬‬ ‫تربيتات حتى تؤثر عىل املسار وتنشطه‪ ،‬وهنا أذكرك أن تقوم بالرتكيز عىل‬ ‫املشكلة أثناء الربت فهي أهم من الرتكيز عىل العدد‪.‬‬

‫‪ )6‬هل جيب أن أردد العبارات بصوت عايل ومسموع؟‬

‫يفضل ذلك حتى يساهم يف الرتكز أكثر عىل املوضوع و التفاعل معه‬ ‫أثناء عملية الربت‪ .‬ولكن إذا ال يسمح املكان أو الوقت لذلك يمكن القيام‬ ‫بالتقنية بصمت بينام تركز عىل املوضوع ذهني ًا‪.‬‬

‫‪ )7‬كم هي املدة التي تستمر فيها نتيجة التقنية؟‬

‫يف الغالب إىل األبد إال إذا ظهرت تداعيات أخرى حتتاج إىل التعامل معها‬ ‫أيض ًا أو واجهت مواقف جديدة مؤثرة فأنصح بالتعامل معها مبارشة بتطبيق‬ ‫تقنية احلرية النفسية عليها‪.‬‬

‫‪84‬‬


‫‪ )8‬هل أحتاج تكرار التقنية؟‬

‫نعم فبعض املشاكل مركبة وحتتوي عىل جذور عميقة وحتتاج إىل اإلرصار‬ ‫والتطبيق اليومي عىل مجيع التداعيات واملواقف املتعلقة حتى تتحرر منها‬ ‫كلي ًا بإذن هلل تعاىل‪.‬‬

‫‪ )9‬هل جيب أن أومن وأصدق بالتقنية حتى تعطي نتائج؟‬

‫من مميزات التقنية أهنا تعطي نتائج حتى وأن مل تؤمن هبا بسبب أننا نتعامل‬ ‫مع جزء فيزيائي وهو طاقة اجلسم (كهرومغناطييس) وعندما نقوم بالربت‬ ‫عليها سوف تنشط هذه املسارات نتيجة لذلك‪ .‬فمن يقوم بتطبيق التقنية‬ ‫سوف يشعر بتغري ملحوظ وحينها سوف يؤمن بأن هذه التقنية السهلة والتي‬ ‫حتتوي عىل تربيت غريب تعطي نتائج مبهرة‪.‬‬

‫‪ )10‬هل تم عرض هذه التقنية عىل أهل العلم الرشعي؟‬

‫نعم تم عرض هذه التقنية عىل أكثر من ثامنية علامء أفاضل و أفتوا مجي ًعا‬ ‫بجواز استخدام هذه التقنية وأهنا تندرج حتت العالجات املباحة وال يوجد‬ ‫عليها أي مالحظات رشعية وهلل احلمد‪ .‬وهنا جزء من رد الشيخ سليامن‬ ‫املاجد حفظه اهلل ( وحيث إن األصل يف وسائل التداوي احلل واإلباحة‪،‬‬ ‫وعدم ظهور حمذورات رشعية يف طرق العالج بتقنية احلرية النفسية فال أرى‬ ‫بأسا بتعليمها وتعلمها وتطبيقها )‪.‬‬

‫‪85‬‬


‫‪ )11‬هل اخلطوة األوىل «وضع اإلعداد» رضورية؟‬

‫ال ليست رضورية ولكنها مفيدة جد ًا ألهنا تتعامل مع إزالة العوائق التي‬ ‫من املمكن أن حتجب االستفادة من التقنية والتي تعرف باالنعكاس النفيس‪.‬‬ ‫فقلة من الناس يعانون من االنعكاس النفيس وهو خلل يف قطبية الطاقة‬ ‫فلذلك أدرجنا هذه اخلطوة لكي يستفيد اجلميع منها‪ .‬واألمر اآلخر عبارة‬ ‫اإلثبات حتتوي عىل عبارة «بالرغم من أنني أعاين من ‪ ،.....‬إال أنني أتقبل‬ ‫نفيس متام ًا وبعمق‪ ».‬وهذه العبارة حتتوي عىل جزأين‪ :‬اجلزء األول االعرتاف‬ ‫بوجود املشكلة واجلزء الثاين تقبل الذات بالرغم من وجود املشكلة‪ .‬وأمهية‬ ‫ذلك هو أن االعرتاف باملشكلة أول خطوة لعالجها وإنكارها وجتاهلها لن‬ ‫يزيلها‪ .‬واألمر اآلخر هو أن نرفع من تقدير الذات بالرغم من وجود املشكلة‬ ‫فكثري من الناس معاناهتم مع بعض حتديات احلياة أثر عىل مستوى الثقة‬ ‫بالنفس وقبول الذات فهنا نحن نقول بالرغم من هذه املشكلة إال أنني أتقبل‬ ‫نفيس وأحبها متام ًا وبعمق‪.‬‬

‫‪ )12‬ملاذا التقنية تركز عىل العبارات السلبية؟‬

‫نحن نركز عىل املشكلة إلزالتها فال يمكن إزالة يشء غري موجود فحتى‬ ‫نتمكن من تصحيح مسارات الطاقة البد من الرتكيز عىل العبارات السلبية‬ ‫التي تسبب دائام هذا االنزعاج فيحدث خلل يف مسارات الطاقة وهنا نقوم‬ ‫بالربت لتصحيحها وإزالتها‪.‬‬

‫‪86‬‬


‫‪ )13‬هل أحتاج مراجعة خمتص يف احلرية النفسية أو أكتفي بالتطبيق‬ ‫الذايت؟‬

‫اهلدف من التقنية هي أن متنحك األداة العملية لتساعد نفسك بنفسك‬ ‫من غري أن تراجع خمتص ولكن البعض يكون يف موقع نفيس يسء جد ًا و‬ ‫يشعر أنه ضائع وهنا ننصح أن يقوم بمراجعة خمتص حتى يرشده و يقدم له‬ ‫املساعدة حتى يقف عىل قدميه وينطلق من جديد‪.‬‬

‫‪ )14‬هل تغني هذه التقنية عن الدواء أو العالج الطبي؟‬

‫ال‪ ،‬نحن ال نقول أن التقنية بديلة كلي ًا عن الدواء أو العالج الطبي فبعض‬ ‫املشكالت يكون دور التقنية فيها تكمييل كاألمراض العضوية ومن األمثلة‬ ‫عىل ذلك مرض الرسطان‪ .‬فيجب مراجعة الطبيب والقيام بالفحص الطبي‬ ‫اإلكلينيكي وأخذ اجللسات العالجية الالزمة وأثناء ذلك يمكننا أن نستخدم‬ ‫تقنية احلرية النفسية للتعامل مع اجلزء النفيس للمرض مثل‪ :‬األالم اجلسدية‪،‬‬ ‫االكتئاب‪ ،‬اخلوف‪ ،‬القلق والصدمة النفسية‪ .‬وسوف نجد أن التقنية تقوم‬ ‫بدور رائع يف حتفيز طاقة الشفاء بإذن هلل تعاىل وكام يعلم اجلميع أن الوضع‬ ‫النفيس اإلجيايب يساعد عىل رفع مستوى مناعة اجلسم وكنا ذكرنا أن الطب‬ ‫الصيني يعترب أن هذه املسارات هي أساس الصحة النفسية واجلسدية‪.‬‬ ‫وتكون تقنية احلرية النفسية بديلة للدواء الطبي مع االضطرابات النفسية‬ ‫«العصابية» مثل االكتئاب واملخاوف والقلق والرهاب اإلجتامعي‪ .‬فيمكن‬ ‫أن تقدم التقنية عالجا بديال كلي ًا وحتررك بإذن هلل من هذه املشاعر السلبية‪.‬‬

‫‪87‬‬


‫‪ )15‬هل أتوقف عن الدواء النفيس بعد شعوري بتحسن مع التقنية؟‬

‫نحن ال ننصح بالتوقف عن أي دواء إال بعد استشارة طبيبك الذي وصف‬ ‫لك الدواء حتى يرشدك بالطريقة األنسب للتوقف عن تناوهلا وخاصة أن‬ ‫بعض هذه العقاقري يتطلب التوقف عنها اتباع نمط تدرجيي وحتت إرشاف‬ ‫طبيب نفيس‪ .‬وأنصحك حني البدء يف عملية التوقف أن تكثف تطبيق تقنية‬ ‫احلرية النفسية حتى ال تعاين من األعراض االنسحابية للدواء‪.‬‬

‫‪ )16‬ملاذا هذه التقنية تعترب أفضل من العالجات النفسية األخرى؟‬

‫من أبرز مميزات التقنية تكمن يف سهولة تعلمها وتطبيقها واألمر اآلخر‬ ‫متوفرة جمان ًا للجميع وتعطي نتائج رسيع�� وملموسة أما العالجات األخرى‬ ‫فتحتاج إىل جلسات مطولة مع خمتص حتى تظهر النتائج ويف بعض األحيان‬ ‫حيبط العميل بسبب أنه أمىض مدة مع اجللسات العالجية مل حيقق النتيجة‬ ‫املطلوبة‪.‬‬

‫‪ )17‬ماذا أعمل عندما ال أستفيد من التقنية؟‬

‫إذا مل تستفيد من التقنية فقد يكون السبب أنك تطبق عىل سطح الطاولة‬ ‫و حتتاج أن تتعامل مع قواعد الطاولة وهي املواقف واألحداث املتعلقة‬ ‫باملشكلة أو هلا تداعيات كثرية وأفكار متسلسلة وهنا أنصحك بالعودة إىل‬ ‫الفصل «التعامل مع املشكالت املركبة» حتى تفك شفرة املشكلة وتصبح‬ ‫أكثر فهام هلا وتطبق التقنية عىل لب املشكلة وتداعياهتا وأيض ًا أنصحك‬ ‫باإلرصار والتطبيق اليومي للتقنية والتي سوف تؤيت ُأ ُك َل َها بالتأكيد‪.‬‬

‫‪88‬‬


‫‪ )18‬هل مصدر النتائج اإلجيابية هو اإلحياء أو بسبب التشتيت‬ ‫الذهني؟‬

‫كام ذكرنا يف مقدمة الكتاب أن سبب مجيع املشاعر السلبية هو خلل يف‬ ‫نظام طاقة اجلسم‪ .‬ونحن من خالل الربت عىل نقاط الطاقة نقوم بتصحيح‬ ‫هذا اخللل وهذا هو سبب النتائج املبهرة التي نحصل عليها‪ .‬أما من يقول‬ ‫أن النتيجة حتصل بسبب اإلحياء فال أعتقد أن فوبيا قوية ممكن تزول خالل‬ ‫دقائق فقط نتيجة لإلحياء وأنا أقوهلا بصفتي أخصائي بالتنويم اإليكلينيكي‬ ‫فام نقوم به هنا بعيد كل البعد عن اإلحياء فنحن ال نقرتح للعميل اقرتاحات‬ ‫إجيابية بل تركيزنا يف الغالب عىل املشكلة السلبية وهي عكس عملية اإلحياء‪.‬‬ ‫أما من يقول أن التقنية تعطي نتائج ألهنا تشتت تركيز ذهن العميل عن‬ ‫املشكلة فمن الواضح أن التقنية خالل ترديد العبارات التذكريية أثناء الربت‬ ‫هتدف إىل الرتكيز عىل املشكلة بدال من تشتيت الذهن‪ .‬فنحن نطلب من‬ ‫العميل أن يواصل الرتكيز عىل املشكلة أثناء الربت حتى يصحح مسارات‬ ‫الطاقة املضطربة وكلام كان الرتكيز أدق لكام حصل عىل نتائج أفضل‪.‬‬

‫أمل الظهر‬ ‫خالد الصيفي ‪ 34‬عام ‪ .‬املنوفية‬ ‫‪2007/8/15‬‬ ‫كنت أعاين على فترات متقطعة من أمل يف الظهر وكنت عند‬ ‫شدته أتناول مسكن‪ ،‬وملا قرأت عن التقنية وشاهدت فيديو د‪.‬محود‬ ‫التعليمي على املوقع نفذهتا فخف األمل بفضل اهلل يف حلظات‬

‫‪89‬‬


‫حالة دراسية متكاملة على وسواس المرض‬

‫‪90‬‬


‫اسم املعالج‪ :‬محود العربي‬ ‫التاريخ‪2008/5/3 :‬‬ ‫عدد اجللسات ‪/‬مدة اجللسة (بالدقائق)‪:‬جلستان‪ ،‬كل جلسة ‪60‬دقيقة‬ ‫معلومات عامة عن املستفيد ‪ :‬سيدة ‪ 37‬سنة متزوجة وأم ‪ 4‬أطفال‪.‬‬ ‫احلالة ‪:‬‬ ‫وسواس قهري اجتاه املرض وخاصة رسطان الثدي‪ .‬التفكري الدائم بأهنا‬ ‫مصابة باملرض أو أهنا سوف تصاب قريب ًا ومتوت بسبب هذا املرض اخلبيث‪.‬‬ ‫وأصبحت تراجع الطبيب بشكل متكرر حتى تتأكد وتقوم بالفحص وتنتظر‬ ‫أن يبلغها الطبيب باخلرب غري السار يف كل زيارة‪ .‬تعيش حالة اكتئاب وأفكار‬ ‫مرعبة مسيطرة عليها دوم ًا وتشعر أهنا سوف ترتك أوالدها وأرسهتا قريب ًا‬ ‫وعند زيارة أهلها تشاهدهم وهي تشعر أهنا سوف ترتكهم قريب ًا وأن احلياة‬ ‫ال معنى هلا وال تستأهل أن تضحك أو أن ختطط ملستقبلها‪.‬‬ ‫تندرج حتت االضطرابات‪ :‬العصابية (عصاب الوسواس القهري)‬ ‫( ‪) Obsessive-Compulsive Disorder OCD‬‬

‫لب املشكلة ‪ :‬توفيت عمتها قبل سنتني بسبب مرض رسطان الثدي وأثر‬ ‫ُّ‬ ‫ذلك كثري ًا عليها‪ .‬ومستوى انزعاجها من اخلرب ‪10/10‬‬ ‫تداعيات املوقف (مواقف متعلقة) ‪:‬‬

‫عند زيارهتا يف آخر زيارة شاهدت عمتها والتي كانت مجيلة أصبح شكلها‬ ‫خميف (نتيجة للعالج الكيامئي وتساقط الشعر) وأهنا ليست عمتها التي‬ ‫كانت رمزًا للجامل واألناقة‪( .‬أحد قوائم الطاولة)‪.‬‬

‫‪91‬‬


‫مقياس االنزعاج ‪: SUDS‬‬

‫يف االنزعاج من موت عمتها كان مستوى االنزعاج ‪ 10‬ومن شكلها كان‬ ‫مستوى االنزعاج ‪ 8‬أما خوفها من أن تصاب باملرض فكان ‪.10‬‬

‫‪ ) 1‬عبارة اإلعداد‪ :‬عىل الرغم من أن عمتي توفيت بسبب رسطان الثدي‬ ‫إال أين أقبل نفيس متاما وبعمق‬ ‫عبارة التذكري ‪ :‬عمتي توفيت بسبب رسطان الثدي‪.‬‬

‫‪ ) 2‬عبارة اإلعداد‪ :‬عىل الرغم من أين أشعر برعب من منظر عمتي وهي‬ ‫يف املستشفى إال إين أقبل نفيس متاما وبكل عمق‪.‬‬ ‫عبارة التذكري ‪ :‬أشعر برعب من منظر عمتي وهي باملستشفى‪.‬‬

‫‪ ) 3‬عبارة اإلعداد‪ :‬عىل الرغم من أنني أخاف من اإلصابة باملرض إال أين‬ ‫اقبل نفيس متاما وبعمق ‪.‬‬ ‫عبارة التذكري ‪ :‬أخاف من اإلصابة باملرض‬ ‫مقياس االنزعاج ‪ SUDS‬يف هناية اجللسة‪:‬‬ ‫يف بداية اجللسة الثانية كان مقياس االنزعاج جلميع التداعيات صفر‬ ‫وكان مقياس االنزعاج لسطح الطاولة ( الوسواس من املرض ) صفر‬ ‫ملخص النتيجة‪:‬‬

‫حتررت كلي ًا ‪-‬وهلل احلمد‪ -‬من وسواس املرض وكانت املدة بني اجللستني‬ ‫أسبوعا واحدا‪ ،‬قامت بتطبيق التقنية بشكل يومي عىل األفكار املسيطرة‬ ‫يوما بعد يوم حتى تالشت كلي ًا‪.‬‬ ‫وشعرت أن األفكار تضعف ً‬

‫‪92‬‬


‫احباط وضغوط‬ ‫وسن ‪ 28‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/10/4‬‬ ‫السالم عليكم ‪ ..‬الدكتور الفاضل أريد أن أخربك بأين بعد اجتياز‬ ‫دورة احلرية النفسية ورغم عدم قناعيت التامة هبا إال أين قمت‬ ‫بتطبيق التقنية قبل الذهاب إىل العمل كل صباح ويف أول يوم‬ ‫طبقت فيه هذه التقنية شعرت بسعادة يف العمل وصحبها االجناز‬ ‫غري املسبوق وأثرت االندهاش من سرعة االجناز‪ ،‬وعدت بعدها‬ ‫للمزنل ألجد يومي مير بسالسة متناسقة وكنت وقتها اتساءل‬ ‫يف داخلي قائلة ترى ما سر سعاديت واجنازي العملي واألسري يف‬ ‫ذلك اليوم؟‬ ‫وحني غالبين النوم ليال تذكرت أين يف الصباح طبقت التقنية!‬ ‫هذه التقنية العجيبة ال أخفيك خرجت من الدورة غري مقتنعة‬ ‫ولكين سأطبقها ما حييت‬

‫معاناة صديقيت مع الوحم يف األشهر األوىل من احلمل‬ ‫عبري الغامدي ‪ 31‬عام ‪ .‬الطائف‬ ‫‪2011/12/16‬‬ ‫صديقيت عانت من الوحم يف أشهر محلها األوىل‪ ،‬وعانت من‬ ‫اضطرابات النوم‪ ،‬والغثيان املتكرر‪ ،‬وانزعاجها من بعض الروائح‬ ‫واألطعمة‪ ،‬طبقت التقنية معها‪ ،‬على مشكلة الوحم‪ ،‬وهلل احلمد‬ ‫كثريا‪ ،‬وبعد تطبيق التقنية كانت ختلد إىل النوم العميق‬ ‫ارتاحت‬ ‫ً‬

‫‪93‬‬


‫مركز الحرية النفسية في غزة‬

‫تم ‪-‬وهلل احلمد‪ -‬إنشاء مركز احلرية النفسية يف قطاع غزة كعمل تطوعي‬ ‫لعالج اإلعراض النفسية ما بعد احلروب ( ‪Post Traumatic Stress‬‬ ‫‪ ) Disorder PTSD‬وخاصة لدى أطفال غزة وذلك بعد احلرب‬ ‫اإلرسائيلية عىل قطاع غزة يف ديسمرب‪/‬كانون أول ‪2008‬م‪ .‬فكام نعلم أن‬

‫‪94‬‬


‫احلروب والكوارث تؤثر عىل املجتمع بشكل عام وتظهر بعض االضطرابات‬ ‫النفسية لدى األفراد نتيجة تعرضهم لصدمات نفسية قوية‪.‬‬ ‫وقد شارك يف إنجاح املرشوع جمموعة رائعة من األخصائيني واألخصائيات‬ ‫من قطاع غزة هدفهم حترير أهايل غزة من اآلثار النفسية التي تركتها احلرب‬ ‫يف نفوسهم آن ذاك من خالل تقنية احلرية النفسية‪.‬‬ ‫وتكون الفريق العمل من‬ ‫االســم‬

‫التخصص‬

‫محود العربي‬

‫املرشف العام‬

‫عبد الرمحن مجعة وايف‬

‫أخصائي نفيس‬

‫عبد الغفار عثامن شعت‬

‫مرشد نفيس‬

‫ضياء عثامن أبو جحجوح‬

‫أخصائي نفيس‬

‫عزمي حممود األسطل‬ ‫مدحت صادق‬ ‫حممد وصفي أبو العال‬ ‫حممود موايف‬

‫مدير مركز الصحة النفسية املجتمعية‬ ‫مرشد نفيس‬ ‫مدير قسم اجلمعيات‬ ‫أخصائي اجتامعي‬

‫جهة العمل‬ ‫وزارة الرتبية والتعليم‬ ‫مجعية الفرقان‬ ‫اإلغاثة اإلسالمية‪-‬فلسطني‬ ‫اهلالل األمحر الفلسطيني‬ ‫وزارة الرتبية والتعليم‬ ‫الشؤون االجتامعية‬ ‫وزارة الشؤون االجتامعية‬

‫نفني عبد اهلادي‬

‫أخصائية نفسية منشطة أطفال‬

‫اهلالل االمحر‬

‫مصطفى العتال‬

‫أخصائي نفيس منشط أطفال‬

‫اهلالل االمحر‬

‫مصطفى كالب‬

‫أخصائي نفيس منشط أطفال‬

‫مجعية اهلالل االمحر‬

‫هبة عبد احلكيم األسطل‬

‫أخصائية نفسية منشطة أطفال‬

‫ضياء يوسف ابو عون‬

‫مرشد نفيس‬

‫سامح أبو حجاج‬

‫مرشدة نفسية‬

‫‪95‬‬

‫وزارة الرتبية والتعليم‬


96


97


‫حريتك عند أطراف أصابعك‬ ‫للحصول عىل تدريب أو إستشارة يف تقنية احلرية النفسية‬

‫مركز احلرية النفسية لإلستشارات بالرياض‬

‫‪00966552101222 - 00966502101222‬‬ ‫الربيد اإللكرتوين‪alabri@helford.com :‬‬

‫مدونة املؤلف‪www.Dralabri.com :‬‬

‫موقع احلرية النفسية‪www.EFTinfo.com :‬‬

‫موقع اإلحتاد التطويري ملسارات الطاقة‪www.meridian-therapy.com :‬‬

‫‪98‬‬


99


100


101


‫من االنتحار اىل االحبار‬ ‫أمهية ‪ 30‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/9/5‬‬ ‫مشكليت أين كنت أعاين من أمراض نفسية كثرية وسواس‪،‬‬ ‫مضطربا واستخدمت مجيع األدوية النفسية‬ ‫اكتئاب‪ ،‬قلق‪ ،‬كنت‬ ‫ً‬ ‫تقريبا‪ ،‬وكنت أعتقد أين مسحور وذهبت للدجالني وصرفت مبالغ‬ ‫ً‬ ‫خيالية منهم من قال سحر‪ ،‬ومنهم من قال قرين‪ ،‬وهلم جرا‪ ،‬إال‬ ‫أين كنت أعتقد يف نفسي أن هنالك مر سوف يغريين بسرعة‬ ‫وفعال ‪ ،‬بعد البحث استخدمت احلرية النفسية ألول مرة‪ ،‬واهلل مث‬ ‫واهلل‪ ،‬أين استغنيت عن األدوية وبدأت حيايت تعود من جديد بكل‬ ‫أمل وشغف لرؤية املستقبل ‪ ،‬إن كان هنالك سحر يشفي الناس‬ ‫فهي احلرية النفسية ألف شكر ألف شكر ألف شكر د العربي ولكم‬ ‫جزيل الشكر‬

‫قلق مستمر وقولون مزعج‬ ‫حممد أمحد احلريصي الشرقي ‪ 30‬عام ‪ .‬جدة‬ ‫‪2010/3/14‬‬ ‫احلمد هلل أوال‪ ،‬مث الشكر موصول للدكتور ألنه أوصل هذه املعلومة‬ ‫الطبية للمسلمني جزاه اهلل خري اجلزاء‪ ،‬فكم من الناس الذين‬ ‫كليا وأنا أحدهم‪ ،‬كنت‬ ‫نسبيا إن مل يكن ً‬ ‫يعانون حتسنت حاالهتم ً‬ ‫أعاين مما ذكرت وطبقت هذه الفكرة الطبية وتغريت حاليت‪180‬‬ ‫كثريا من الناس بعد أن وصلت هلم الفكرة‪،‬‬ ‫أيضا‬ ‫درجة‪ ،‬واستفدت ً‬ ‫ً‬ ‫اهلل يأجرنا وإياكم‬

‫‪102‬‬


‫الشلل واحلرية‬ ‫زهراء الشمراين ‪ .‬جدة‬ ‫‪2007/9/11‬‬ ‫السالم عليكم ورمحة اهلل وبركاته هذه جتربيت اليت من اهلل علي‬ ‫هبا‪ ،‬وسأحكيها لكم‪ :‬أم عبداهلل سيدة سعودية تبلغ من العمر ‪75‬‬ ‫عاما أصيبت جبلطة يف الدماغ مما أدى اىل إصابتها بشلل نصفي‪،‬‬ ‫منذ أربعة أشهر تقريبا مت تطبيق تقنية احلرية النفسية عليها‬ ‫عدة مرات إىل أن رأينا بصيص أمل يف حتريك يديها وقدميها‪،‬‬ ‫وبعد ذلك طبقت التقنية بعدد أكرب واستطاعت املشي خطوات‬ ‫مستندة‪ ،‬ونسأل اهلل هلا الشفاء والصحة والعافية‪ ،‬وكل هذا‬ ‫بفضل اهلل مث بفضل التقنية‬

‫أمل يف األسنان من اجلهة اليسرى يف الرأس‬ ‫فاتن علي ‪ .‬اخلرب‬ ‫‪2007/12/2‬‬ ‫لقد طبقت التقنية على والديت اليت كانت مصابة بأمل شديد يف‬ ‫األسنان مع أمل يف الرأس‪ ،‬وقد اكتشفت أن السبب نفسي‪ ،‬فطبقت‬ ‫التقنية على املشاعر السلبية اليت كانت تشعر هبا فزال األمل‬ ‫واستطاعت أن تنام والديت تلك الليلة براحة وتدعو يل وللدكتو��‬ ‫العربي الذي علمين هذه التقنية‪ ،‬فجزاك اهلل عنا كل خري‬

‫‪103‬‬


‫وداعا لعصبييت ‪):‬‬ ‫هناء العتييب ‪ 24‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2007/12/8‬‬ ‫كنت أعاين لفترة ليست بالقصرية من مشكلة العصبية الزائدة‪،‬‬ ‫حاولت جاهدة يف التخلص من هذه املشكله بشىت الوسائل لضبط‬ ‫نفسي وعصبييت لكن دون جدوى‪ ،‬كنت اقرأ عن تقنية احلرية‬ ‫النفسيه ‪ EFT‬ولكن مل أكن أصدق هذا الشيء!‪ ،‬أيعقل جمرد‬ ‫ضربات على مناطق معينه حتسن حاليت املزاجية‪ ،‬مل استسغ‬ ‫الفكرة مجلة ً وتفصيال يف بادئ األمر‪ ،‬ومل أحاول حىت جمرد‬ ‫التجربة‪ ،‬التحقت بالدورة كي أعرف تفاصيلها عن كثب‪ ،‬لرمبا‬ ‫اقتنع هبذه التقنية‪ ،‬وفعال ‪ ..‬التحقت بالدورة واتسع ادراكي‬ ‫للموضوع‪ ،‬طبقنا التقنية مع الدكتور على عدة مواضيع (مع‬ ‫العلم أين مل اقتنع متام االقتناع) ولكن معظمنا وصل لنتائج‬ ‫اجيابية بعد هناية كل جولة لكل مشكلة‪ ،‬ومن بعدها أصبحت‬ ‫أطبقها على مشكلة العصبيه حىت ختلصت منها ( متاما وبعمق )‬ ‫لدرجة واضحة وملحوظة‪ ،‬وجاري التطبيق على بقية املشاكل‬ ‫أيضا على إحدى الصديقات‬ ‫اليت أعاين منها‪ ،‬وقمت بتطبيقها ً‬ ‫حيث كانت تعاين من أآلم فظيعة يف أسفل ظهرها ملدة ثالثة‬ ‫أعوام بعد الوالدة أمل مستمر دون انقطاع يف أغلب الوقت‪ ،‬وما أن‬ ‫طبقنا التقنية ومن اجلولة الثانية أحست بزوال األمل‪ ،‬شعرت هي‬ ‫بالفرق وكانت تقول يل (صدقيين سريجع يل األمل ) مر أسبوعان‬ ‫أو أكثر ومل يرجع هلا هذا األمل الفظيع‪ .‬عندها فقط اقتنعت‬ ‫بأمهية هذه التقنية‪ ،‬أنصح اجلميع بتعلم هذه التقنية وتطبيقها‬ ‫أبدا‬ ‫دون تردد‪ ،‬فلن تندموا ً‬

‫‪104‬‬


‫قلق أثناء قيادة السيارة‬ ‫حممد سليمان ‪ 26‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2008/1/26‬‬ ‫احلمد هلل خالل يوم واحد فقط بدأت أالحظ تغيري جذري فلم‬ ‫أحس هذا الصباح بأي قلق أثناء قياديت للسيارة خاصة فوق‬ ‫اجلسور‪ .‬وذلك حبمد اهلل بعد أن طبقت تقنية احلرية النفسية‪،‬‬ ‫ألف شكر للدكتور محود واهلل جيزاك عنا كل خري‬

‫صداع نصفي‬ ‫عبد الغفار شعت ‪ 25‬عام ‪ .‬فلسطني ‪ .‬غزة‬ ‫‪2010/3/6‬‬ ‫كنت أعاين من صداع شديد يف نصف الرأس األيسر منذ أكثر‬ ‫من سنتني وكنت استخدم األدوية مثل (اميجران‪ ،‬ديكلوفني) ولكن‬ ‫بدون نتيجة حيث كان يزول األمل بشكل مؤقت‪ ،‬فأخربين صديقي‬ ‫أ‪.‬عبد الرمحن وايف عن تقنية احلرية النفسية وجناحها مع الصداع‬ ‫النصفي واستخدمتها لفترة أربع أيام مبعدل مرتان يوميا وبفضل‬ ‫اهلل ذهب الصداع بال رجعة وبعد شعوري هبذه الفائدة والنتيجة‬ ‫املذهلة آمنت بالتقنية‪ ،‬وفرغت وقيت إلفادة الناس هبذه التقنية‬ ‫ضمن مشروع الدعم النفسي ألهل غزة وبفضل اهلل الزلت أحصل‬ ‫على نتائج مذهلة مع نفسي ومع اآلخرين‬

‫‪105‬‬


‫صدمة مفاجئة خبرب وفاة عزيز‬ ‫تلميذة يف مدرستك ‪ 34‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2009/1/20‬‬ ‫فجأة وبدن سابق إنذار كنت مع صديقة يل‪ ،‬ووصلها خرب وفاة أعز‬ ‫صديقة هلا فكيف يسعين أن أصف لكم احلالة اليت وصلت إليها‬ ‫خالل حلظات اهنيار تام ودموع المتناهية ويف مثل هذا املوقف‬ ‫الصعب وذلك الشعور املؤمل وإحساسها بالذنب لشعورها أهنا‬ ‫مل تكن يف ذلك الوقت جبانبها مل يكن أمامي سوى أن طبقت‬ ‫عليها تلك التقنية العجيبة ويف غضون دقائق هدأت نفسها وزالت‬ ‫الدموع وتقبلت األمر بشكل طبيعي واعترفت بان ذلك األمر من‬ ‫قضاء اهلل ولك كل الشكر يادكتور محود ألنك منحتنا ذلك‬ ‫العلم الرائع‬

‫خوف أكتئاب قلق‬ ‫القحطاين ‪ 21‬عام ‪ .‬الرياض‬ ‫‪2008/9/24‬‬ ‫دائما بصمت‪ ،‬رهاب اجتماعي‪،‬‬ ‫كنت أعيش يف وساوس‪ ،‬وأجلس ً‬ ‫خوف مستمر‪ ،‬وكنت شاعر لكن ال أستطيع إلقاء قصائدي‪ ،‬ولكن‬ ‫وهلل احلمد بعد اهلل وبعد تطبيق التقنية زالت مجيعها وهأنذا يل‬ ‫مكانيت بني األهل وألقي قصائدي بكل سعة صدر وجرأة‪ ،‬بارك اهلل‬ ‫فيك يادكتور وكثر من أمثالك‬

‫‪106‬‬


‫احلزن‬ ‫حسني حممد ‪ 42‬عام ‪ .‬مصر‬ ‫‪2007/8/15‬‬ ‫عشت ثالثة أعوام من األمل و احلزن على وفاة أخيت الوحيدة (اهلل‬ ‫يرمحها) فبعد وفاهتا مل يكن حليايت طعم و ال لون‪ .‬وما أن‬ ‫طبقت التقنية حىت شعرت مبشاعر الرمحة واهلدوء داخل نفسي و‬ ‫احلمد هلل‪ .‬وأصبحت أتذكرها و أدعوا هلا مبشاعر إجيابية‪ .‬شكرا‬ ‫دكتورنا محود على هذة التقنية الرائعة‬

‫شعور بضيق ال أعرف مصدره‬ ‫أبو بسام‬ ‫‪2008/12/27‬‬ ‫كنت أشعر بضيق ال أعرف مصدره بسبب كثرة توبيخي لذايت‬ ‫وعدم رضاي عن أي شيء أفعله مهما مدحين الناس وأظهروا‬ ‫إعجاهبم يب ‪ ،‬فأدركت أين مصاب مبشكلة ( كراهية نفسي )‬ ‫فعملت التدريب على النحو التايل ( بالرغم من أين أكره نفسي‬ ‫إال أين متقبل نفسي متامًا وبعمق ) وتابعت التدريب حىت وصل‬ ‫إحساس الكراهية عندي لدرجة الصفر وأحسست براحة كبرية‬ ‫حبمد اهلل تعاىل‪ ،‬أنصح أي أحد قبل أن يتسرع يف احلكم على‬ ‫ال ماهي مشكلته وسوف جيد نتائج باهرة بإذن‬ ‫التقنية أن حيدد أو ً‬ ‫اهلل‬

‫‪107‬‬


‫تعترب تقنية‬

‫أحدث األساليب التطبيقية لتخلص مع ضغــوط احلياة‬

‫واملشاعر السلبية بأنواعها مثل اخلوف والقلق و اإلكتئاب واألمل اجلسدية‪ .‬وتكمن قوة هذه التقنية‬ ‫يف سهولة تطبيقها و نتائجها امللموسة والرسيعة بإذن هلل‪ ،‬وسوف جتد يف هذا الكتاب اإلرشادي‬ ‫خطوات واضحة مدعمة بأمثلة واقعية ألكثر اإلضطرابات النفسية إنتشار ًا وطريقة التحرر منها‪.‬‬ ‫أرحب بك يف عامل احلرية النفسية املدهش وسوف تكتشف أن حريتك عند أطراف أصابعك‪.‬‬

‫قلق وتوتر واكتئاب‬ ‫كثريا يف حيايت‪ ،‬فقد كنت أعاين‬ ‫ستغري‬ ‫الضربات‬ ‫هذه‬ ‫مل أكن أصدق أن‬ ‫ً‬ ‫من قلق وتوتر واكتئاب على مدى سنوات طويلة وقد نصحين أحد األصدقاء‬ ‫بالقراءة يف احلرية النفسية ومل أكن أصدق حىت طبقتها وجنيت مثارها حيث‬ ‫أوقفت العالج من ‪ 8‬رمضان بدون استشارة الطبيب‪.‬‬ ‫‪ 26 Riyadh‬عام ـ ‪2011/10/30‬‬

‫قصص جناح‬ ‫اخلوف من مواجهة اآلخرين و القمع‬ ‫كنت أخاف من مواجهة اآلخرين‪ ،‬ال أستطيع التكلم أمام أشخاص كثر‪ ،‬إذا‬ ‫تكلمت أبدأ أرجتف وأتصبب عر ًقا‪ ،‬ويتبعثر الكالم الذي أريد قوله‪ ،‬واالن ختلصت‬ ‫من هذا اخلوف وذلك حبمد اهلل بعد أن طبقت تقنية احلرية النفسية‪ ،‬ألف شكر‬ ‫للدكتور محود واهلل جيزاك عنا كل خري‪.‬‬ ‫إدريس ‪ 27‬عام ‪ .‬املغرب مكناس ـ ‪2009/7/25‬‬

‫* كبري املدربني يف احلرية النفسية معتمد من اإلحتاد التطويري‬ ‫ملسارات الطاقة و ممثلها يف منطقة الرشق األوسط‪ .‬رئيس جملس‬ ‫إدارة اجلمعية العاملية لتنويم اإلكلينيكي ‪.IACH‬‬

‫* عضو جملس العام ملعايري العالج بالتنويم اإلكلينيكي ‪.GHSC‬‬

‫محود العربي‬

‫رائد احلرية النفسية يف العامل العريب‬ ‫‪@DrAlabri‬‬

‫* معالج معتمد يف قائمة املعاجلني بالتنويم اإلكلينيكي املسجلني‬ ‫‪.GHR‬‬

‫* عضو فريق الدعم النفيس يف اجلمعية السعودية ملكافحة الرسطان‪.‬‬ ‫ردمك‪978-603-01-1014-8 :‬‬


الحريه النفسيه حمود العبري