Page 1

‫جوائز بقيمة‬ ‫‪ 325‬ألف درهم ‪...‬‬ ‫تقدمها هيئة أبوظبي‬ ‫للسياحة والثقافة‬

‫مشاركات دولية‬ ‫واسعة‬ ‫في فعاليات المعرض الدولي‬

‫اكتمال حجوزات‬ ‫المعرض الدولي‬ ‫بنسبة ‪% 100‬‬


‫دورة جديدة ‪..‬‬ ‫بمفاهيم متجددة ‪..‬‬

‫‪akadv@alkhaleej.ae‬‬ ‫‪www.alkhaleej.ae‬‬

‫جوائز بقيمة‬ ‫‪ 325‬ألف درهم ‪...‬‬ ‫تقدمها هيئة أبوظبي‬ ‫للسياحة والثقافة‬

‫مشاركات دولية‬ ‫واسعة‬ ‫في فعاليات المعرض الدولي‬

‫اكتمال حجوزات‬ ‫المعرض الدولي‬ ‫بنسبة ‪% 100‬‬

‫الت�صميم والإخراج‬

‫ح�سام الطائي‬

‫�إ�شراف �إدارة الإعالن والت�سويق‬ ‫بالتعاون مع‬

‫تذخر الدولة بكم هائل من املواقع ال�سياحية والطبيعية التي جتذب‬ ‫جمموعات كبرية من ال�سائحني كل عام‪ ،‬ب�سبب التوجيهات الر�سمية‬ ‫بت�أهيل وتطوير جمال ال�سياحة من خالل حماية هذه املواقع وتعزيز‬ ‫ذلك بتنظيم املعار�ض والأحداث الدورية التي تعزز من مكانة الدولة يف‬ ‫املنطقة والعامل �أجمع‪ .‬ولعل املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية واحداً من‬ ‫هذه اجلهود‪.‬‬ ‫ونتيجة لذلك‪ ،‬من املتوقع �أن يرتفع عدد امل�شاركني يف املعر�ض الدويل لل�صيد‬ ‫والفرو�سية �أبوظبي ‪ 2012‬يف دورته العا�شرة‪ ،‬والذي يقام يف مركز �أبوظبي‬ ‫الوطني للمعار�ض من ‪� 5‬إىل ‪� 8‬سبتمرب‪� /‬أيلول اجلاري‪ ،‬بن�سبة ‪ ،%7‬من ‪596‬‬ ‫�شركة يف دورة العام املا�ضي ‪� 2011‬إىل ‪� 630‬شركة يف الدورة اجلديدة‪ .‬ومن‬ ‫املتوقع �أي�ض ًا‪ ،‬زيادة عدد الدول امل�شاركة من ‪ 30‬دولة يف عام ‪� 2011‬إىل ‪40‬‬ ‫دولة يف دورة العام احلايل ‪ .2012‬و�ستزيد ن�سبة م�ساحة املعر�ض نحو ‪%20‬‬ ‫من ‪� 31‬ألف م‪ 2‬يف عام ‪� 2011‬إىل ما يزيد على ‪� 38‬ألف م‪ 2‬يف دورة ‪ 2012‬مبا‬ ‫يف ذلك امل�ساحة املخ�ص�صة لعرو�ض اخليل وال�سلوقي ومزاد الهجن‪.‬‬ ‫ولتوطيد رعاية الرثوة الطبيعية التي تذخر بها دولة الإمارات‪� ،‬ست�صاحب‬ ‫املعر�ض درا�سات دوري��ة للأنواع التي تعي�ش يف �إم��ارة �أبوظبي‪ ،‬وو�ضع‬ ‫خطط وبرامج للحفاظ عليها‪ ،‬من خالل �شبكة �شاملة من املناطق املحمية‬ ‫الطبيعية الربية والبحرية يف �إم��ارة �أبوظبي التي ت�شكل نحو ‪ %11‬من‬ ‫م�ساحة الإم��ارة‪ ،‬منها حممية الوثبة لبيئات الأرا�ضي الرطبة‪ ،‬وحممية‬ ‫مروح البحرية للمحيط احليوي‪ ،‬وحممية املها العربي وحممية بينونة‬ ‫«حممية احلبارى»‪.‬‬ ‫من جانب �آخر �سيتمكن زوار جناح �شركة “توازن القاب�ضة” يف معر�ض‬ ‫�أبوظبي الدويل لل�صيد والفرو�سية من االطالع على �أحدث التطورات املتعلقة‬ ‫بتقنيات ال�صيد والأ�سلحة الريا�ضية حملية ال�صنع التابعة لل�شركة ‪.‬‬ ‫منتجات من �أربع �شركات تابعة لتوازن القاب�ضة‬ ‫وي�ست�ضيف املعر�ض‬ ‫ٍ‬ ‫مما ي�شمل “كراكال العاملية”‪“ ،‬كراكال للذخائر اخلفيفة”‪،‬‬ ‫“توازن للأنظمة الدفاعية املتقدمة”‪ ،‬و”مريكل”‪ ،‬و�ستقوم‬ ‫ال�شركات بعر�ض �أحدث منتجاتها التي مت ت�صميمها‬ ‫وت�صنيعها يف دولة الإمارات وب�أيدٍ �إماراتية ‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫استعدادات مكثفة للحدث األضخم من نوعه‬ ‫في الشرق األوسط بمشاركة ‪ 40‬دولة ‪...‬‬ ‫اكتمال حجوزات املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي ‪ )2012‬بن�سبة ‪% 100‬‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة الغربية يف‬ ‫�إمارة �أبوظبي رئي�س نادي �صقاري الإمارات‪ُ ،‬تقام الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل لل�صيد‬ ‫والفرو�سية (�أبوظبي ‪ ،)2012‬يف مركز �أبوظبي الوطني للمعار�ض خالل الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪8‬‬ ‫�سبتمرب القادم‪ ،‬وذلك مب�شاركة ‪ 40‬دولة من خمتلف �أنحاء العامل‪.‬‬

‫ينظم املعر�ض نادي �صقاري الإمارات‪،‬‬ ‫بدعم من هيئة �أبوظبي لل�سياحة‬ ‫والثقافة‪ ،‬ورعاية كل من مهرجان‬ ‫�سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل نهيان‬ ‫للخيول العربية‪ ،‬وامل�ؤمتر العاملي‬ ‫الرابع ل�سباقات اخليول العربية‬ ‫«فرن�سا ‪ ،»2013‬ومزرعة الوثبة �ستود‪،‬‬ ‫وجمل�س �أبوظبي الريا�ضي‪ ،‬و�شركة‬ ‫�أبوظبي لال�ستثمار‪ ،‬وترعى ق�سم‬ ‫�أ�سلحة ال�صيد يف املعر�ض ال�شركة‬ ‫الرائدة “توازن”‪.‬‬ ‫وي��خ��دم املعر�ض �شريحة وا�سعة من‬ ‫ال�صقارين وحمبي ال�صيد والفرو�سية‪،‬‬ ‫ح��ي��ث ي�����ض��م ال��ع��دي��د م���ن الأج��ن��ح��ة‬ ‫مل�صنعي البنادق و�أ�سلحة ال�صيد و�أنظمة‬ ‫االت�����ص��االت‪ ،‬وم��ع��دات تربية وتدريب‬ ‫ال�صقور و�أجهزة تتبعها ومراكز �إكثارها‬ ‫وتربيتها‪ ،‬وم�صنعي معدات الرماية‬ ‫وجتهيزات الريا�ضات الربية والبحرية‪.‬‬ ‫وت���وا����ص���ل ال��ل��ج��ن��ة ال��ع��ل��ي��ا املنظمة‬ ‫ا�ستعداداتها املكثفة لهذا احلدث الفريد‬ ‫من نوعه عاملي ًا ‪ ،‬وا لأ�ضخم يف ال�شرق‬ ‫الأو�سط‪ ،‬م�ؤكدة ت�سخري كافة الإمكانات‬ ‫ال�لازم��ة خل��دم��ة ال��ع��ار���ض�ين مبختلف‬

‫فئاتهم‪ ،‬وو�ضع خطط ت�سويقية لهم‬ ‫ت�ساعدهم يف احل�صول على �أق�صى فائدة‬ ‫ممكنة من هذه امل�شاركة الوا�سعة‪.‬‬ ‫و �أك���د رئي�س اللجنة العليا املنظمة‬ ‫للمعر�ض �سعادة حممد خلف املزروعي‬ ‫م�ست�شار الثقافة وال�ت�راث يف دي��وان‬ ‫�سمو ويل عهد �أبوظبي‪ّ � ،‬أن النجاحات‬ ‫املتتالية التي يحققها معر�ض �أبوظبي‬

‫الدويل لل�صيد والفرو�سية منذ انطالقته‬ ‫الأوىل يف عام ‪ 2003‬ت�أتي نتيجة للدعم‬ ‫الالحمدود الذي يحظى به املعر�ض من‬ ‫قبل �صاحب ال�سمو ال�شيخ خليفة بن‬ ‫زاي��د �آل نهيان رئي�س دول��ة الإم���ارات‬ ‫العربية املتحدة حفظه الله‪ ،‬والفريق‬ ‫�أول �سمو ال�شيخ حممد ب��ن زاي��د �آل‬ ‫نهيان ويل عهد �أبوظبي نائب القائد‬

‫ا لأع��ل��ى ل��ل��ق��وات امل�سلحة‪ ،‬واملتابعة‬ ‫الدائمة من قبل راع��ي املعر�ض �سمو‬ ‫ال�شيخ حمدان بن زايد �آل نهيان‪ ،‬مبا‬ ‫يعك�س مدى حر�ص الدولة البالغ على‬ ‫�إحياء الرتاث واملحافظة على رموز الرتاث‬ ‫العربي ا لأ�صيل التي ارتبط بها �أبناء‬ ‫املنطقة منذ القدم‪.‬‬ ‫كما توجه حممد خلف املزروعي ع�ضو‬


‫‪5‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫جمل�س �إدارة ن��ادي �صقاري الإم���ارات‬ ‫بخال�ص ال�شكر والتقدير للدعم الدائم‬ ‫جلهود �صون ال�تراث الثقايف من قبل‬ ‫�سمو ال�شيخ ه��زاع بن زاي��د �آل نهيان‬ ‫م�ست�شار ا لأم��ن الوطني نائب رئي�س‬ ‫املجل�س التنفيذي لإم����ارة �أب��وظ��ب��ي‪،‬‬ ‫ول�سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل نهيان‬ ‫نائب رئي�س جمل�س الوزراء وزير �ش�ؤون‬ ‫الرئا�سة‪ ،‬ولتوجيهاتهم الدائمة نحو‬ ‫تعزيز جهود احلفاظ على الرتاث العريق‬ ‫لإمارة �أبوظبي‪.‬‬ ‫وذكر رئي�س اللجنة العليا املنظمة �أ ّنه‬ ‫من املتوقع �أن حُتقق ال��دورة اجلديدة‬ ‫من املعر�ض ن�سبة منو تفوق ‪ %7‬عن‬ ‫ال��دورة املا�ضية ‪ ،2011‬حيث ّ‬ ‫مت حجز‬ ‫ك��ام��ل امل�ساحة ا لإج��م��ال��ي��ة للمعر�ض‬ ‫بن�سبة ‪ ،%100‬مُ�شرياً لوجود العديد من‬ ‫ال�شركات على قائمة االنتظار‪ ،‬والتي مل‬ ‫يت�سنى لها بعد احل�صول على �أجنحة‬ ‫لها داخل املعر�ض‪.‬‬ ‫وك�شف �أ ّنه من املتوقع �أن يرتفع عدد‬ ‫العار�ضني يف ال��دورة العا�شرة من ‪596‬‬ ‫�شركة يف دورة العام املا�ضي ‪� 2011‬إىل‬ ‫حوايل ‪� 630‬شركة يف الدورة اجلديدة‬ ‫‪ ،2012‬وج���دت يف معر�ض �أبوظبي‬ ‫�أف�ضل ا�ستثماراً لها للرتويج ملبتكراتها‬ ‫واخرتاعاتها وتقنياتها يف جمايل ال�صيد‬ ‫والفرو�سية‪.‬‬ ‫كما يرتفع عدد الدول امل�شاركة من ‪30‬‬ ‫دولة يف عام ‪� 2011‬إىل ‪ 40‬دولة يف دورة‬ ‫العام احلايل ‪ .2012‬وبالن�سبة للم�ساحة‬ ‫فمن املتوقع �أن تزيد بن�سبة حوايل ‪%20‬‬ ‫من ‪� 31‬ألف م‪ 2‬يف عام ‪� ،2011‬إىل ما يزيد‬ ‫عن ‪� 38‬ألف م‪ 2‬يف دورة ‪ 2012‬مبا يف‬ ‫ذلك امل�ساحة املخ�ص�صة لعرو�ض اخليل‬ ‫وال�سلوقي ومزاد الهجن‪.‬‬ ‫ويوا�صل املعر�ض بذلك حتقيق جناحات‬ ‫متميزة يف كل دورة جديدة‪ ،‬فقد ارتفع‬ ‫عدد العار�ضني وعدد الدول امل�شاركة يف‬ ‫املعر�ض بن�سبة كبرية جداً بن�سبة �أكرث‬ ‫من ‪ %1200‬عن الدورة الأوىل التي �أقيمت‬ ‫يف عام ‪ 2003‬و�شارك بها ‪� 40‬شركة من‬ ‫‪ 14‬دول��ة‪� ،‬أم��ا يف ال��دورة الثانية ‪2004‬‬ ‫ف�شارك ‪� 192‬شركة من ‪ 21‬دول��ة‪ ،‬ويف‬ ‫ال���دورة الثالثة ال��ت��ي �أقيمت يف عام‬ ‫‪ 2005‬فقد �شارك ‪� 353‬شركة من ‪36‬‬ ‫دول��ة‪ ،‬مما ي�ؤكد املكانة العاملية لهذا‬ ‫احلدث املتخ�صّ �ص الفريد من نوعه على‬ ‫ال�صعيدين الإقليمي والدويل‪.‬‬

‫حممد خلف املزروعي ‪:‬‬ ‫دولة الإمارات متتلك تقاليد را�سخة وتراث ًا �ضارب ًا‬ ‫يف جذور التاريخ‬ ‫وك�شف املزروعي عن فعاليات ومفاج�آت‬ ‫متعدّدة �سوف يحت�ضنها املعر�ض الذي‬ ‫ي��وا���ص��ل ج��ه��وده يف تر�سيخ ال�صيد‬ ‫املُ�ستدام ودعم وت�شجيع ا�سرتاتيجية‬ ‫احلفاظ على ال�تراث والتقاليد والقيم‬ ‫الأ�صيلة التي تتميز بها دولة الإم��ارات‬ ‫العربية املتحدة‪ ،‬وذلك احتفا ًء مبرور‬ ‫‪� 10‬سنوات على انطالق الدورة الأوىل يف‬ ‫�سبتمرب‪�/‬أيلول من عام ‪ ،2003‬والتي‬ ‫ت�ش ّرفت بزيارة ال�صقار الأول على م�ستوى‬

‫العامل ‪ /‬املغفور له ب�إذن الله ال�شيخ زايد‬ ‫بن �سلطان �آل نهيان‪ ،‬ت�أكيد اً حلر�صه‬ ‫على م�شاركة �أبنائه املواطنني و �أبناء‬ ‫دول جمل�س التعاون اخلليجي فى هذا‬ ‫احلدث الرتاثي املهم‪ ،‬وقد تركت تلك‬ ‫معان جميلة‬ ‫الزيارة التاريخية للمعر�ض ٍ‬ ‫يف نفو�س جميع العار�ضني وه��واة‬ ‫ال�صيد والقن�ص‪ ،‬و�أ�ضفت �أهمية بالغة‬ ‫على املعر�ض ومثلت تتويجا لنجاحه‬ ‫منذ بداياته‪.‬‬

‫كما وت�أتي الدورة اجلديدة من املعر�ض‬ ‫ال��دويل لل�صيد والفرو�سية‪ ،‬يف �أعقاب‬ ‫النجاح الكبري ملهرجان “ال�صداقة الدويل‬ ‫الثاين للبيزرة”‪ ،‬والذي �أقيم يف دي�سمرب‬ ‫املا�ضي ‪ 2011‬مبدينة العني مب�شاركة ‪80‬‬ ‫دولة حتت رعاية �صاحب ال�سمو ال�شيخ‬ ‫خليفة بن زايد �آل نهيان رئي�س دولة‬ ‫الإم��ارات العربية املتحدة حفظه الله‪،‬‬ ‫احتفا ًء بت�سجيل منظمة اليون�سكو‬ ‫لل�صقارة �ضمن قائمة ال�تراث الثقايف‬ ‫غري املادي للب�شرية‪ ،‬وكذلك بت�سجيل‬ ‫جمموعة من ‪ 17‬موقعا �أثري ًا يف العني‬ ‫�ضمن قائمة الرتاث العاملي لليون�سكو‬ ‫ك����أول م��واق��ع �إم��ارات��ي��ة حتظى بهذه‬ ‫املكانة‪.‬‬ ‫و�أكد املزروعي � ّأن دولة الإمارات العربية‬ ‫املتحدة متتلك تقاليد را�سخة وتراث ًا‬ ‫�ضارب ًا يف جذور التاريخ وح�ضارة قدمية‬ ‫متتد لآالف ال�سنني‪ ،‬ودعا �إىل بذل مزيد‬ ‫م��ن اجلهد لتعريف ال��ع��امل بتاريخنا‬ ‫ال��ع��ري��ق وت��راث��ن��ا ال��زاخ��ر بالريا�ضات‬ ‫الأ�صيلة‪.‬‬ ‫كما �أكد � ّأن دولة الإمارات �سبقت الكثري‬ ‫من الدول يف �إقامة معار�ض متخ�ص�صة‬ ‫يف �شتى املجاالت خ�صو�ص ًا يف جماالت‬ ‫ال�صيد والفرو�سية التي حتظى باهتمام‬ ‫وا�سع يف املنطقة والعامل ب�صورة عامة‬ ‫رغم وجود التناف�س الذي يعد �إيجابي ًا‬ ‫لتطوير �صناعة امل��ع��ار���ض‪ .‬وق��د حق‬ ‫املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية الذي‬ ‫تنظمه �سنوي ًا العا�صمة ا لإم��ارات��ي��ة‬ ‫جن����اح����ات م��ت��م��ي��زة ع���ل���ى خم��ت��ل��ف‬ ‫الأ�صعدة‪ ،‬وحقق الأهداف املطلوبة من‬ ‫تنظيمه خا�صة فيما يتعلق باحلفاظ‬ ‫على تراث الإمارات وح�ضارتنا الأ�صيلة‪.‬‬ ‫وقد و�ضع هذا احلدث العاملي �أبوظبي‬ ‫ب��ق��وة على خ��ارط��ة امل��ع��ار���ض الدولية‬ ‫املتخ�ص�صة يف جمال ال�صيد والفرو�سية‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫ولعل ا لإق��ب��ال الكبري من جانب �أبناء‬ ‫دول��ة الإم���ارات ودول جمل�س التعاون‬ ‫اخلليجي لزيارة املعر�ض �أو�ضح دليل‬ ‫على ا لأهمية التي حتظى بها ريا�ضتا‬ ‫ال�صيد بال�صقور والفرو�سية‪ .‬خا�صة و� ّأن‬ ‫�سوق ًا �ضخمة لهذه الريا�ضات العريقة‬ ‫موجودة يف منطقة ال�شرق الأو�سط التي‬ ‫ت�ضم �أكرث من ‪ %50‬من �صقاري العامل‬ ‫�إ�ضاف ًة لع�شرات الآالف من هواة ال�صيد‬ ‫والفرو�سية‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫تضاعف مشاركة القطاع البحري‪...‬‬

‫في معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية بدورته العاشرة‬ ‫متتاز الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية التي تقام يف مركز �أبوظبي الوطني للمعار�ض خالل‬ ‫الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪� 8‬سبتمرب ‪ 2012‬بتنظيم من نادي �صقاري الإمارات ودعم من هيئة �أبوظبي لل�سياحة والثقافة‪،‬‬ ‫بت�ضاعف م�شاركة العار�ضني يف ق�سم �صيد الأ�سماك والأن�شطة البحرية‪ ،‬وذلك �سعي ًا من امل�شاركني واللجنة‬ ‫املنظمة لتلبية اهتمامات �شريحة وا�سعة من الهواة واخلرباء املعروفني على حد �سواء يف جمال �صيد الأ�سماك‬ ‫والغو�ص والن�شاطات والرحالت البحرية‪.‬‬

‫و�أو�ضح عبدالله القبي�سي مدير املعر�ض‬ ‫�أنه �سيتم خالل الدورة اجلديدة عر�ض‬ ‫�أح����دث و�أف�����ض��ل امل��ن��ت��ج��ات املرتبطة‬ ‫بال�صقارة وريا�ضات الفرو�سية ورحالت‬ ‫القن�ص والريا�ضات البحرية واخلارجية‬ ‫و �أ�سلحة ال�صيد ومكوناته وذخريته‬ ‫ومعدات �صيد الأ�سماك‪ ،‬كما ي�شارك‬ ‫ع��ار���ض��ون يف جم��ال التحف والفنون‬ ‫التقليدية واملعا�صرة‪.‬‬ ‫و �أ���ش��ار �إىل � ّأن ال���دورة املرتقبة ت�شهد‬ ‫م�شاركة الكثري من الأ�سماء ال�شهرية يف‬ ‫القطاع البحري‪ ،‬مثل "ال�شعايل مارين"‬ ‫‪ ،‬و �إي زد تريلر" ‪ ،‬و"اخلليج للموانئ‬ ‫البحرية"‪ ،‬و �شركة « ترن�ش �أويل فيلد»‬ ‫للمعدات والتجارة البحرية‪ ،‎‬و�شركة‬ ‫«دملا مارين» ‪ ،‬و�شركة «راين الإم��ارات»‬ ‫للرحالت البحرية ومعّ داتها‪.‬‬ ‫و����س���وف ي��ع��ر���ض ه������ؤالء امل�����ش��ارك��ون‬ ‫ت�شكيلة امل��ع��دات املتوفرة يف جمال‬

‫الأن�����ش��ط��ة ال��ب��ح��ري��ة‪ .‬ورغ����م �أن تلك‬ ‫ال�شركات متخ�ص�صة يف هذا املجال‪،‬‬ ‫�إال �أن املعر�ض ي�شجع على ح�ضور الهواة‬ ‫�أي�ضا‪ .‬ومن امل�ؤمّل �أن يثمر ذلك فهما‬ ‫�أف�ضل‪ ،‬لدى اجلميع‪ ،‬حول �أنواع الأدوات‬ ‫املتوفرة يف هذا القطاع‪.‬‬ ‫و �أو���ض��ح � ّأن ثمة �أ�سباب متعددة من‬ ‫�ش�أنها �أن ت��دف��ع العاملني يف قطاع‬ ‫�صيد ا لأ�سماك وا لأن�شطة البحرية �إىل‬ ‫االهتمام بامل�شاركة يف معر�ض �أبوظبي‬ ‫لل�صيد‪ ،‬خا�صة و�أن الكثري من املهتمني‬ ‫ي�ضعون تركيزا قويا على هذا القطاع‬ ‫وي�شجعون بفاعلية على تو�سيعه‪ .‬كما‬ ‫ويُعترب معر�ض �أبوظبي املعر�ض الوحيد‬ ‫املتخ�ص�ص ب�صيد ا لأ�سماك وا لأن�شطة‬ ‫البحرية يف �أبوظبي‪.‬‬ ‫وق���د �أع���رب���ت ال�����ش��رك��ات ال��ك�برى يف‬ ‫ه��ذه ال�صناعة‪ ،‬ع��ن رغبتها الكبرية‬ ‫بامل�شاركة‪ُ ،‬م�شريين �إىل � ّأن وجودهم يف‬

‫معر�ض �أبوظبي �أ�صبح تقليدا �سنويا‪،‬‬ ‫حيث �أنه املعر�ض الوحيد امل�شهور يف‬ ‫جم��ال الريا�ضات اخلارجية يف دول��ة‬ ‫الإمارات‪ ،‬وميثل فر�صة كبرية للتعريف‬ ‫باملنتجات اجل��دي��دة ل��ل��زوار م��ن دول‬ ‫جمل�س التعاون اخلليجي ب�أكمله‪.‬‬ ‫ووفق ًا ل�شركة «�إي زد تريلر» امل�شاركة‪،‬‬ ‫يجمع معر�ض �أبوظبي الكثري من فئات‬ ‫اجلمهور معا من مالكي القوارب �إىل‬ ‫هواة التخييم‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل ال�صيادين‬ ‫وال��ه��واة يف جم��ال الريا�ضات الأخ��رى‬ ‫ال�����ش��ب��ي��ه��ة‪ .‬ول����دى ه���ذه ال��ف��ئ��ات من‬ ‫اجلمهور متطلبات خمتلفة ت�شمل‬ ‫الطعام و�صناديق جتميد الأ�سماك وعِ دد‬ ‫الإ�سعافات الأولية وجتهيزات التخييم‪..‬‬ ‫ون��ظ��را ل ّأن ال�شركة توفر جميع هذه‬ ‫املنتجات وهي املوزع املعتمد ل�صناديق‬ ‫"�آي�سي" التي حتافظ على الثلج مجُ مّ دا‬ ‫ملا ي�صل �إىل ‪� 10‬أيام‪ ،‬ف�إن معر�ض �أبوظبي‬

‫ميثل بالن�سبة �إلينا من�صة مثالية‬ ‫لرتويج منتجاتنا وزيادة املبيعات‪.‬‬ ‫ينظم املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية‬ ‫(�أبوظبي ‪ )2012‬نادي �صقاري الإمارات‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن‬ ‫زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة‬ ‫الغربية يف �إمارة �أبوظبي رئي�س النادي‪،‬‬ ‫ويحظى احلدث بدعم من هيئة �أبوظبي‬ ‫لل�سياحة وال��ث��ق��اف��ة‪ ،‬ورع��اي��ة ك��ل من‬ ‫مهرجان �سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل‬ ‫نهيان للخيول العربية‪ ،‬وامل�ؤمتر العاملي‬ ‫الرابع ل�سباقات اخليول العربية "فرن�سا‬ ‫‪ ،"2013‬ومزرعة الوثبة �ستود‪ ،‬وجمل�س‬ ‫�أب��وظ��ب��ي الريا�ضي‪ ،‬و�شركة �أبوظبي‬ ‫لال�ستثمار‪ ،‬وترعى ق�سم �أ�سلحة ال�صيد‬ ‫يف املعر�ض ال�شركة الرائدة “توازن”‪.‬‬ ‫ويُقام احلدث يف مركز �أبوظبي الوطني‬ ‫للمعار�ض خالل الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪8‬‬ ‫�سبتمرب القادم‪.‬‬


‫‪7‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫فعاليات غنية لنادي صقاري اإلمارات‬ ‫في الدورة العاشرة من المعرض الدولي‬ ‫للصيد والفروسية‬ ‫ي�شارك نادي �صقاري الإمارات يف فعاليات الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي ‪)2012‬‬ ‫التي تقام خالل الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪� 8‬سبتمرب ‪ 2012‬يف مركز �أبوظبي الوطني للمعار�ض‪ ،‬حيث ي�ستعر�ض النادي‬ ‫امل�شاريع التي حتققت خالل الفرتة التي �أعقبت ت�أ�سي�سه يف العام ‪ ،2001‬والتي ت�شمل �إطالق وتنظيم معر�ض‬ ‫ال�صيد بدء ًا من دورته الأوىل يف العام ‪ ،2003‬بينما يعمل النادي حالي ًا على ا�ستكمال ا�ستعداداته لإطالق خطته‬ ‫اال�سرتاتيجية اجلديدة‪.‬‬

‫و�أو����ض���ح���ت ال��ل��ج��ن��ة ال��ع��ل��ي��ا املنظمة‬ ‫للمعر�ض � ّأن زوّار جناح ن��ادي �صقاري‬ ‫الإم���ارات �سوف يتعرفون على برنامج‬ ‫�إط�لاق ال�صقور يف الربية‪ ،‬وال��ذي يعترب‬ ‫من التقاليد العريقة التي �أ�س�سها و�أر�ساها‬ ‫الوالد امل�ؤ�س�س املغفور له ب�إذن الله ال�شيخ‬ ‫زايد بن �سلطان �آل نهيان ‪ -‬رحمه الله ‪-‬‬ ‫يف جمال حماية الأنواع‪ .‬وقد ا�ستمر هذا‬ ‫الربنامج منذ العام ‪1995‬م ولغاية الآن‪،‬‬ ‫حيث مت �إطالق �أكرث من ‪� 1300‬صقر يف‬ ‫موطنها الأ�صلي يف فرتة ‪ 17‬عام ًا من عمر‬ ‫الربنامج‪ ،‬وذلك بهدف �إتاحة الفر�صة لها‬ ‫من جديد للتكاثر وزيادة �أعدادها‪.‬‬ ‫كما يعر�ض ال��ن��ادي ما ّ‬ ‫مت �إجن���ازه يف‬ ‫برنامج �إكثار الأرن��ب ال�صحراوي الربي‬ ‫الذي يعترب من الطرائد الهامة لل�صقارين‪.‬‬ ‫وقد بذل النادي جهوداً كبرية من �أجل‬ ‫�إجن���اح �إك��ث��اره��ا حيث يتميز الأرن���ب‬ ‫ال�صحراوي ال�بري ب�صعوبة �إكثاره يف‬ ‫الأ�سر‪ ،‬وبحاجته �إىل رعاية مكثفة‪ ،‬وبقلة‬ ‫والداته ال�سنوية‪ .‬ورغم هذه ال�صعوبات‬ ‫فقد جرت جتارب عديدة متخ�ضت عن‬ ‫زيادة واعدة يف عدد املواليد‪ ،‬وي�ستعد‬ ‫النادي لأول �إطالق للأرانب الربية يف عام‬ ‫‪2012‬م‪.‬‬

‫كما د�أب ن��ادي �صقاري الإم���ارات على‬ ‫تنظيم م�سابقة �سنوية الختيار �أجمل‬ ‫و�أكرب ال�صقور املكاثرة يف الأ�سر من نوع‬ ‫جري حر‪ ،‬جري �شاهني‪ ،‬وجري ذكر‪ ،‬وذلك‬ ‫بهدف تعزيز ا�ستخدام ال�صقور املهجنة‬ ‫يف ال�صقارة‪ .‬بينما يعتزم هذا العام‬ ‫تنظيم م�سابقة الختيار �أف�ضل عار�ض‬ ‫م�شارك لعر�ض ال�صقور وم�ستلزمات‬ ‫ال�صيد بها‪ .‬ف�ضال عن م�سابقة �أجمل‬ ‫كلب �صيد �سلوقي م��ن فئتي الري�ش‬ ‫واحل�ص‪.‬‬ ‫وينظم املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية‬ ‫(�أبوظبي ‪ )2012‬نادي �صقاري الإمارات‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن‬ ‫زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة‬ ‫الغربية يف �إمارة �أبوظبي رئي�س النادي‪،‬‬ ‫ويحظى احلدث بدعم من هيئة �أبوظبي‬ ‫لل�سياحة وال��ث��ق��اف��ة‪ ،‬ورع��اي��ة ك��ل من‬ ‫مهرجان �سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل‬ ‫نهيان للخيول العربية‪ ،‬وامل�ؤمتر العاملي‬ ‫الرابع ل�سباقات اخليول العربية “فرن�سا‬ ‫‪ ،”2013‬ومزرعة الوثبة �ستود‪ ،‬وجمل�س‬ ‫�أب��وظ��ب��ي الريا�ضي‪ ،‬و�شركة �أبوظبي‬ ‫لال�ستثمار‪ ،‬وترعى ق�سم �أ�سلحة ال�صيد‬ ‫يف املعر�ض ال�شركة الرائدة “توازن”‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫نادي صقاري اإلمارات‪ ...‬يعرض نجاح برنامج الشيخ زايد‬ ‫إلطالق الصقور في إطالق أكثر من ‪ 1300‬صقر في موطنها‬ ‫األصلي على مدى ‪ 17‬عامًا من عمر البرنامج‬

‫مزاد للهجن وعرو�ض للخيل العربي وم�سابقة لكالب ال�صيد ال�سلوقي �ضمن‬ ‫فعاليات الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي ‪)2012‬‬ ‫�ضمن ا�سرتاتيجيته ودوره‬ ‫املتنامي يف ن�شر الرتاث العريق‬ ‫للآباء والأجداد وتعزيز جهود‬ ‫توريثه للأجيال القادمة‪،‬‬ ‫ي�ستعيد املعر�ض الدويل لل�صيد‬ ‫والفرو�سية (�أبوظبي ‪ )2012‬يف‬ ‫دورته اجلديدة العا�شرة مطلع‬ ‫�سبتمرب املقبل‪ ،‬بع�ض ًا من �أهم‬ ‫الفعاليات التي ا�ستقطبت‬ ‫اجلمهور املحلي والعربي‬ ‫والدويل واعتاد عليها على مدى‬ ‫ال�سنوات املا�ضية‪ ،‬ف�ضال عن‬ ‫احتفاء خا�ص من العار�ضني‬ ‫امل�شاركني مبرور ‪� 10‬سنوات‬ ‫على �إقامة املعر�ض‪ ،‬كحدث‬ ‫فريد من نوعه على م�ستوى‬ ‫العامل‪ ،‬وذلك من خالل مُبادرة‬ ‫كربى ال�شركات وامل�ؤ�س�سات‬ ‫امل�شاركة بتنظيم م�سابقات‬ ‫مبتكرة يف �أجنحتها باملعر�ض‪،‬‬ ‫مخُ �ص�صة للجمهور مبختلف‬ ‫فئاته واهتماماته‪ ،‬وت�شمل‬ ‫م�سابقة الرماية وقطاع �أ�سلحة‬ ‫ال�صيد‪ ،‬القطاع البحري‪ ،‬قطاع‬ ‫ال�سياحة الرتاثية‪ ،‬وقطاع عرو�ض‬ ‫حتليق ال�صقور‪� ،‬إ�ضافة للعديد‬ ‫من الفعاليات الرتاثية والثقافية‬ ‫املخ�ص�صة للأطفال‪.‬‬

‫وق��د خ�صّ �صت اللجنة املنظمة قاعة‬ ‫كاملة �ضمن املعر�ض ال��ذي يُقام على‬ ‫م�����س��اح��ة ‪� 38‬أل����ف م�ترم��رب��ع‪ ،‬وذل��ك‬ ‫لإقامة مزاد الهجن وم�سابقة ال�سلوقي‪،‬‬ ‫ف�ضال عن ا�ستعرا�ض م��ه��ارات الكالب‬ ‫ال��ب��ول��ي�����س��ي��ة‪ ،‬وا���س��ت��ع��را���ض للطيور‪،‬‬ ‫وكذلك عرو�ض مميزة و�شيّقة اخليول‬ ‫العربية الأ�صيلة تعك�س مهارات اخليالة‬ ‫الإماراتيني بالزي الرتاثي‪ ،‬وذلك بتقدمي‬ ‫من نادي تراث الإم��ارات الذي ي�شارك‬ ‫بقوة يف فعاليات الدورة العا�شرة‪.‬‬ ‫وينظم املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية‬ ‫(�أبوظبي ‪ )2012‬نادي �صقاري الإمارات‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن‬ ‫زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة‬ ‫الغربية يف �إمارة �أبوظبي رئي�س النادي‪،‬‬ ‫ويحظى احلدث بدعم من هيئة �أبوظبي‬ ‫لل�سياحة وال��ث��ق��اف��ة‪ ،‬ورع��اي��ة ك��ل من‬ ‫مهرجان �سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل‬

‫نهيان للخيول العربية‪ ،‬وامل�ؤمتر العاملي‬ ‫الرابع ل�سباقات اخليول العربية “فرن�سا‬ ‫‪ ،”2013‬ومزرعة الوثبة �ستود‪ ،‬وجمل�س‬ ‫�أب��وظ��ب��ي الريا�ضي‪ ،‬و�شركة �أبوظبي‬ ‫لال�ستثمار‪ ،‬وترعى ق�سم �أ�سلحة ال�صيد‬

‫يف املعر�ض ال�شركة الرائدة “توازن”‪.‬‬ ‫ويُقام احلدث يف مركز �أبوظبي الوطني‬ ‫للمعار�ض خالل الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪8‬‬ ‫�سبتمرب القادم‪.‬‬ ‫وقد �أعلنت اللجنة العليا املنظمة – يف‬ ‫بيان لها ‪ -‬عن عودة �إقامة مزاد الهجن‬ ‫يف ثالث �أيام املعر�ض هذا العام‪ ،‬وذلك‬ ‫بالتعاون بني ن��ادي �صقاري الإم��ارات‬ ‫ومركز �أبحاث الهجن‪ ،‬املركز العلمي‬ ‫امل��رم��وق يف جم��ال علم تكاثر الإب���ل‪،‬‬ ‫وال���ذي �سيعر�ض الع�شرات م��ن ا لإب��ل‬ ‫التي مت �إكثارها من �آب��اء م�شهود لها‬ ‫بقدراتها الفائقة يف �سباقات الهجن‪،‬‬ ‫و مت ا�ستخدامها يف عمليات التكاثر‬ ‫الناجحة‪ .‬ويُذكر �أن �سعر بع�ض الهجن‬ ‫يف م��زاد ات ال�سنوات املا�ضية خالل‬ ‫معر�ض ال�صيد قد و�صل ملا يزيد عن ‪500‬‬ ‫�ألف دوالر �أمريكي‪.‬‬


‫‪11‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫كما تقام خالل املعر�ض م�سابقات �أجمل‬ ‫�سلوقي (كلب �صيد)‪ ،‬حيث ينظم مركز‬ ‫ال�سلوقي العربي م�سابقة �أجمل �سلوقي‬ ‫ري�����ش و�أج��م��ل �سلوقي ح�����ص وذل��ك‬ ‫ب��ه��دف م��ن��ح م��ال��ك��ي ك�ل�اب ال�سلوقي‬ ‫الفر�صة لعر�ض كالب ال�صيد ال�سلوقى‬ ‫من النوعني احل�ص والري�ش‪ ،‬و�سيتم‬ ‫احلكم على كلب ال�صيد ال�سلوقي العربي‬ ‫بنا ًء على املوا�صفات القيا�سية لل�ساللة‪،‬‬ ‫كالر �أ�س والبنية العامة وغطاء اجللد‬ ‫واحلركة واالنطباع العام‪ ،‬و�سيح�صل‬ ‫ال��ف��ائ��زون مب�سابقة ج��م��ال ال�سلوقي‬ ‫العربي على جوائز قيّمة‪.‬‬ ‫من جهة �أخ��رى ُي��ق�دّم ن��ادي �صقاري‬ ‫الإمارات خالل فعاليات الدورة العا�شرة‬ ‫م��ن معر�ض ال�صيد (�أب��وظ��ب��ي ‪)2012‬‬ ‫فعاليات غنية‪ ،‬حيث ي�ستعر�ض النادي‬ ‫امل�شاريع التي حتققت خالل الفرتة التي‬ ‫�أعقبت ت�أ�سي�سه يف العام ‪ ،2001‬والتي‬ ‫ت�شمل �إط�لاق وتنظيم معر�ض ال�صيد‬ ‫بدءاً من دورته الأوىل يف العام ‪.2003‬‬ ‫و�سوف يتع ّرف زوّار جناح نادي �صقاري‬

‫الإمارات على برنامج ال�شيخ زايد لإطالق‬ ‫ال�صقور يف ال�بري��ة‪ ،‬وال���ذي يعترب من‬ ‫التقاليد العريقة التي �أ�س�سها و�أر�ساها‬ ‫الوالد امل�ؤ�س�س املغفور له ب�إذن الله ال�شيخ‬ ‫زايد بن �سلطان �آل نهيان ‪ -‬رحمه الله‬ ‫ يف جمال حماية الأنواع‪ .‬وقد ا�ستمر‬‫هذا الربنامج منذ العام ‪1995‬م ولغاية‬ ‫الآن‪ ،‬حيث مت �إطالق �أكرث من ‪� 1300‬صقر‬ ‫يف موطنها ا لأ�صلي يف ف�ترة ‪ 17‬عام ًا‬ ‫من عمر الربنامج‪ ،‬وذلك بهدف �إتاحة‬ ‫الفر�صة لها من جديد للتكاثر وزي��ادة‬ ‫�أعدادها‪.‬‬ ‫ك��م��ا ي��ع��ر���ض ال���ن���ادي م��ا ّ‬ ‫مت �إجن����ازه‬ ‫يف برنامج �إك��ث��ار الأرن���ب ال�صحراوي‬ ‫ال�بري ال��ذي يعترب من الطرائد الهامة‬ ‫لل�صقارين‪ .‬وق��د ب��ذل ال��ن��ادي جهوداً‬ ‫كبرية من �أج��ل �إجن��اح �إكثارها حيث‬ ‫يتميز الأرنب ال�صحراوي الربي ب�صعوبة‬ ‫�إكثاره يف الأ�سر‪ ،‬وبحاجته �إىل رعاية‬ ‫مكثفة‪ ،‬وبقلة والداته ال�سنوية‪ .‬ورغم‬ ‫ه��ذه ال�صعوبات فقد ج��رت جت��ارب‬ ‫عديدة متخ�ضت عن زي��ادة واع��دة يف‬

‫عدد املواليد‪ ،‬وي�ستعد النادي لأول �إطالق‬ ‫للأرانب الربية يف عام ‪2012‬م‪.‬‬ ‫كما د�أب ن��ادي �صقاري الإم���ارات على‬ ‫تنظيم م�سابقة �سنوية الختيار �أجمل‬ ‫و�أكرب ال�صقور املكاثرة يف الأ�سر من نوع‬ ‫جري حر‪ ،‬جري �شاهني‪ ،‬وجري ذكر‪ ،‬وذلك‬ ‫بهدف تعزيز ا�ستخدام ال�صقور املهجنة‬

‫يف ال�صقارة‪ .‬بينما يعتزم هذا العام‬ ‫تنظيم م�سابقة الختيار �أف�ضل عار�ض‬ ‫م�شارك لعر�ض ال�صقور وم�ستلزمات‬ ‫ال�صيد بها‪ .‬ف�ضال عن م�سابقة �أجمل‬ ‫كلب �صيد �سلوقي م��ن فئتي الري�ش‬ ‫واحل�ص‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫جوائز بقيمة ‪ 325‬ألف درهم ‪...‬‬ ‫تقدمها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة للترويج‬ ‫لمعرض الصيد والفروسية‬

‫م�سابقات تغطي �إعداد القهوة العربية وال�شعر النبطي‬ ‫و�أجمل اللوحات الفنية وال�صور الفوتوغرافية‬ ‫�سوف يجد زوار دورة هذا العام من املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي ‪ ،)2012‬الذي يقام يف مركز �أبوظبي الوطني‬ ‫للمعار�ض (�أدنيك) خالل الفرتة من ‪� 5‬إىل ‪� 8‬سبتمرب القادم‪ ،‬جناحا ناب�ضا بالأن�شطة التي تنظمها هيئة �أبوظبي لل�سياحة‬ ‫والثقافة‪ ،‬واملُرتافقة مع نخبة من امل�سابقات التي يبلغ جمموع جوائزها ‪� 325‬ألف درهم �إماراتي‪.‬‬ ‫وينظم ج��ن��اح الهيئة ال���ذي تبلغ‬ ‫م�ساحته ‪ 1,200‬مرت مربع م�سابقة‬ ‫فريدة من نوعها للك�شف عن �أف�ضل‬ ‫من يُعد القهوة العربية على الطريقة‬ ‫الإماراتية الأ�صيلة‪ .‬ومع وجود فئات‬ ‫ت�شمل الرجال والن�ساء‪ ،‬ت�صل قيمة‬ ‫اجلوائز اخلا�صة بهذه امل�سابقة �إىل‬ ‫‪� 100‬ألف درهم �إماراتي‪.‬‬ ‫و�أو�ضح عبدالله القبي�سي املتحدث‬ ‫ب��ا���س��م هيئة �أب��وظ��ب��ي لل�سياحة‬ ‫وال��ث��ق��اف��ة وم��دي��ر امل��ع��ر���ض ال��دويل‬ ‫لل�صيد وال��ف��رو���س��ي��ة ب������ ّأن «ه���ذه‬ ‫امل�سابقة‪ ،‬التي �سيتوىل حتكيمها‬ ‫خ��ب�راء يف ال��ت��راث امل��ع��ن��وي من‬ ‫الهيئة‪� ،‬سوف تغطي مراحل �إعداد‬ ‫القهوة ابتدا ًء من طحن حبوب النب‬ ‫�إىل تقدميها»‪ .‬و �أ�ضاف قائ ًال « �إنها‬ ‫م�سابقة للتعريف بالدور الذي ي�ؤديه‬ ‫�إعداد القهوة وتقدميها يف جت�سيد‬ ‫معاين ال�ضيافة والكرم يف عاداتنا‬

‫نبذة تعريفية عن‬ ‫هيئة �أبوظبي لل�سياحة والثقافة ‪:‬‬

‫وتقاليدنا»‪.‬‬ ‫ومن املناف�سات الأخرى التي تنظمها‬ ‫ال��ه��ي��ئ��ة وت��ع��ر���ض��ه��ا يف جناحها‬ ‫م�سابقات لأف�ضل �شعر نبطي مُك ّر�س‬ ‫لل�صيد وال�����ص��ق��ارة‪ ،‬و�أج��م��ل لوحة‬ ‫ت�شكيلية مرتبطة بال�صيد‪ ،‬و�أف�ضل‬ ‫�أع��م��ال فوتوغرافية ت�صور ال�صيد‬ ‫والفرو�سية والرتاث‪.‬‬ ‫وعن هذه امل�سابقة‪ ،‬قال القبي�سي‬

‫�شارح ًا «الفائزون بال�شعر النبطي هم‬ ‫الذين ي�أتون ب�أجمل ق�صيدة حول‬ ‫و�صف �أح��د �صقور ال�صيد وو�صف‬ ‫رح��ل��ة �صيد م��ا‪ ،‬و�أج��م��ل ق�صيدة‬ ‫تتناول و�صف �ضياع الطري»‪.‬‬ ‫و�سوف يكون لدار الكتب الوطنية‬ ‫التابعة للهيئة ح�ضور �أي�ض ًا عرب‬ ‫تقدميها كتب ًا مُعدّة للعر�ض و�أخرى‬ ‫للبيع �ضمن عناوين مُك ّر�سة لل�صيد‬ ‫وال�صقارة‪ ،‬و�سي�ضم جناح الهيئة‬ ‫رك��ن� ًا للأطفال و �ألعابهم الرتاثية‪،‬‬ ‫وق�����س��م��ا ل��ل��م�����ش��غ��والت ال��ي��دوي��ة‬ ‫التقليدية‪ ،‬وركن حناء للر�سم على‬ ‫�أيدي الزوار جمان ًا‪.‬‬ ‫وخل�ص القبي�سي �إىل « �أن اجلناح‬ ‫�سيكون مُفعم ًا باحليوية مع الكثري‬ ‫م��ن الفعاليات ال��ت��ي تتيح ل��ل��زوار‬ ‫اكت�ساب فهم �أ�شمل حول الثقافة‬ ‫والتقاليد الإماراتية»‪.‬‬

‫تتوىل هيئة �أبوظبي لل�سياحة والثقافة حفظ‬ ‫وحماية تراث وثقافة �إمارة �أبوظبي والرتويج‬ ‫ملقوماتها الثقافية ومنتجاتها ال�سياحية‬ ‫وت�أكيد مكانة ا لإم���ارة العاملية باعتبارها‬ ‫وجهة �سياحية وثقافية م�ستدامة ومتميزة‬ ‫ترثي حياة املجتمع والزوار‪.‬‬ ‫كما تتوىل الهيئة قيادة القطاع ال�سياحي يف‬ ‫الإمارة والرتويج لها دولي ًا كوجهة �سياحية‬ ‫م��ن خ�ل�ال تنفيذ ال��ع��دي��د م��ن الأن�����ش��ط��ة‬ ‫والأع��م��ال التي ت�ستهدف ا�ستقطاب ال��زوار‬ ‫وامل�ستثمرين‪.‬‬ ‫وترتكز �سيا�سات عمل الهيئة وخططها‬ ‫وبراجمها على حفظ الرتاث والثقافة‪ ،‬مبا فيها‬ ‫حماية املواقع الأثرية والتاريخية‪ ،‬وكذلك‬ ‫تطوير قطاع املتاحف ويف مقدمتها �إن�شاء‬ ‫متحف زايد الوطني‪ ،‬ومتحف جوجنهامي‬ ‫�أبوظبي‪ ،‬ومتحف اللوفر �أبوظبي‪ .‬وتدعم‬ ‫الهيئة �أن�شطة الفنون الإبداعية والفعاليات‬ ‫الثقافية مبا ي�سهم يف �إنتاج بيئة حيوية‬ ‫للفنون والثقافة ترتقي مبكانة ال�تراث يف‬ ‫الإمارة‪ .‬وتقوم الهيئة بدور رئي�سي يف خلق‬ ‫االن�سجام و�إدارت��ه لتطوير �أبوظبي كوجهة‬ ‫�سياحية وثقافية وذلك من خالل التن�سيق‬ ‫ال�شامل بني جميع ال�شركاء‪.‬‬


‫‪13‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫مشاركات دولية واسعة‬ ‫في فعاليات المعرض الدولي للصيد والفروسية(أبوظبي ‪)2012‬‬ ‫يحظى املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي ‪ )2012‬الذي ُتقام دورته‬ ‫العا�شرة خالل الفرتة من ‪ 5‬ولغاية ‪� 8‬سبتمرب القادم‪ ،‬مب�شاركة دولية وا�سعة‬ ‫من املنظمات وامل�ؤ�س�سات املعنية بالرتويج لريا�ضات ال�صيد واحلفاظ على‬ ‫الأنواع و�صون البيئة‪.‬‬ ‫وينظم املعر�ض نادي �صقاري الإم��ارات‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن‬ ‫زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة‬ ‫الغربية يف �إمارة �أبوظبي رئي�س النادي‪،‬‬ ‫ويحظى احلدث بدعم من هيئة �أبوظبي‬ ‫لل�سياحة وال��ث��ق��اف��ة‪ ،‬ورع��اي��ة ك��ل من‬ ‫مهرجان �سمو ال�شيخ من�صور بن زايد �آل‬ ‫نهيان للخيول العربية‪ ،‬وامل�ؤمتر العاملي‬ ‫الرابع ل�سباقات اخليول العربية «فرن�سا‬ ‫‪ ،»2013‬ومزرعة الوثبة �ستود‪ ،‬وجمل�س‬ ‫�أب��وظ��ب��ي ال��ري��ا���ض��ي‪ ،‬و���ش��رك��ة �أبوظبي‬ ‫لال�ستثمار‪ ،‬وترعى ق�سم �أ�سلحة ال�صيد‬ ‫يف املعر�ض ال�شركة الرائدة “توازن”‪.‬‬ ‫و �أو�ضح ال�سيد عبدالله القبي�سي مدير‬ ‫املعر�ض ال��دويل لل�صيد والفرو�سية � ّأن‬ ‫ا���س��ت��ع��دادات مكثفة جت���ري الن��ط�لاق‬ ‫الدورة العا�شرة من املعر�ض هذا العام‪،‬‬ ‫وال��ت��ي ت�شهد عر�ضا لأح���دث و �أف�ضل‬ ‫املنتجات املتعلقة بال�صقارة‪ ،‬الفرو�سية‪،‬‬ ‫ال�سفاري‪� ،‬أ�سلحة ال�صيد ومكوناتها‬ ‫وذخائرها‪ .‬كما وي�ستقطب املعر�ض يف‬ ‫دورته اجلديدة عار�ضني جدد يف جمال‬ ‫ال�سياحة الرتاثية واملتعلقة برحالت‬ ‫ال�صيد الربي‪ ،‬ف�ضال عن م�شاركة وا�سعة‬ ‫يف القطاع البحري من �شركات �إماراتية‬ ‫و�أجنبية‪� ،‬إ�ضافة ل�شركات خمت�صة يف‬ ‫ت�صنيع التكنولوجيا اخلا�صة بال�صيد‬ ‫مبختلف �أنواعه‪.‬‬ ‫وي�أتي يف مق ّد مة امل�ؤ�س�سات الدولية‬ ‫املرموقة امل�شاركة يف ال��دورة اجلديدة‬ ‫من املعر�ض جمعية م�ست�شاري احلياة‬ ‫الربية الدوليني‪ ،‬الرابطة العاملية لل�صقارة‪،‬‬ ‫واملجل�س العاملي للحفاظ على ال�صيد‬ ‫واحلياة الربية‪.‬‬ ‫وقد ت�أ�س�ست جمعية م�ست�شاري احلياة‬ ‫ال�بري��ة ال��دول��ي�ين يف ع��ام ‪ ،1983‬وهي‬

‫م�سجلة يف اتفاقية ال�سايت�س اخلا�صة‬ ‫باالجتار الدويل يف احليوانات والنباتات‬ ‫املهددة باالنقرا�ض‪ ،‬وتعمل اجلمعية‬ ‫على �إكثار �صقور اجلري وال�شاهني وال�صقر‬ ‫احلر بالإ�ضافة �إىل ال�صقور النيوزالندية‬ ‫لكافة ال�صقارين حول العامل‪ .‬كما ت�أخذ‬ ‫على عاتقها تثقيف وتدريب ال�صقارين‬ ‫واملخت�صني‪ ،‬وتعليمهم عن بعد عرب‬ ‫�سل�سلة من الأفالم اخلا�صة ب�إدارة الطيور‬ ‫اجلارحة‪.‬‬ ‫وتتوىل اجلمعية‪ ،‬وبالتعاون مع هيئة‬ ‫البيئة ب�أبوظبي‪� ،‬إدارة برامج للبحوث‬ ‫ح���ول اجل���وان���ب ال���وراث���ي���ة لل�صقور‬ ‫وهجراتها و�أعدادها وبيئاتها يف رو�سيا‬ ‫وكازاخ�ستان ومنغوليا وال�صني و�أوروبا‪.‬‬ ‫وتوفر التمويل والتدريب لعلماء الأحياء‬ ‫وجماعات احلفاظ على البيئة يف البلدان‬ ‫النامية‪ ،‬و يُعترب امل�شروع ا لأك�بر الذي‬ ‫تنفذه يف جمال احلفاظ على البيئة هو‬ ‫م�شروع للأع�شا�ش اال�صطناعية لل�صقور‬ ‫احل��رة‪ ،‬ينتج �أكرث من ‪� 1000‬صقر بري‬ ‫�سنويا‪.‬‬ ‫ويت�ضمن عمل اجلمعية كذلك تعزيز‬ ‫و���ص��ون اجل��وان��ب الثقافية والرتاثية‬ ‫لل�صقارة‪ ،‬وه��ي ت�ست�ضيف جمعية‬ ‫تراث ال�صقارة التي تقدم منحا للباحثني‬ ‫يف جم��ال ال�صقارة‪ ،‬وت��دي��ر ا لأر�شيف‬ ‫الإلكرتوين العاملي حول تراث ال�صقارة‬ ‫(‪.)www.falconryheritage.org‬‬

‫وتق ّدم اجلمعية خالل املعر�ض‪ ،‬عر�ض ًا‬ ‫حول “ �إدارة بحوث ال�صقور واحلفاظ‬ ‫عليها‪ ،‬التي قامت بها بالتعاون مع‬ ‫هيئة ال��ب��ي��ئ��ة “ �أب��وظ��ب��ي‪ ،‬وي�شمل‬ ‫ذلك‪ :‬م�شروع الت�سل�سل الوراثي لل�صقر‬ ‫احلر و�صقر ال�شاهني‪ ،‬برنامج الأع�شا�ش‬ ‫اال�صطناعية لل�صقور احلرة يف منغوليا‪،‬‬

‫�إع����ادة ال�����ص��ق��ور احل���رة �إىل الطبيعة‬ ‫يف بلغاريا‪ ،‬وه��ج��رة �صقور ال�شاهني‬ ‫ودرا�سات حول �أعدادها يف �أورا�سيا‪.‬‬ ‫وت�أتي الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل‬ ‫لل�صيد والفرو�سية‪ ،‬يف �أعقاب النجاح‬ ‫الكبري ملهرجان “ال�صداقة الدويل الثاين‬ ‫للبيزرة”‪ ،‬وال���ذي �أق��ي��م يف دي�سمرب‬ ‫املا�ضي ‪ 2011‬مبدينة العني مب�شاركة ‪80‬‬ ‫دولة حتت رعاية �صاحب ال�سمو ال�شيخ‬ ‫خليفة بن زايد �آل نهيان رئي�س دولة‬ ‫الإم��ارات العربية املتحدة حفظه الله‪،‬‬ ‫احتفا ًء بت�سجيل منظمة اليون�سكو‬ ‫لل�صقارة �ضمن قائمة ال�تراث الثقايف‬ ‫غري املادي للب�شرية‪ ،‬وكذلك بت�سجيل‬ ‫جمموعة من ‪ 17‬موقعا �أثريا يف العني‬ ‫�ضمن قائمة الرتاث العاملي لليون�سكو‬ ‫ك����أول م��واق��ع �إم��ارات��ي��ة حتظى بهذه‬

‫املكانة‪.‬‬ ‫و �أك���دت جمعية م�ست�شاري احلياة‬ ‫الربية الدوليني �أهمية ت�سجيل ال�صقارة‬ ‫ك�تراث عاملي يف منظمة اليون�سكو‬ ‫بف�ضل اجل��ه��ود ال��ت��ي ب��ذل��ت��ه��ا دول��ة‬ ‫الإمارات العربية املتحدة‪ .‬وقال فرانك‬ ‫بوند رئي�س الرابطة العاملية لل�صقارة‬ ‫�إنه م�صدر فخر لنا �أن يتم �إدراج ال�صقارة‬ ‫يف قائمة اليون�سكو للرتاث غرياملادي‬ ‫ل�ل�إن�����س��ان��ي��ة‪ ،‬وذل����ك بف�ضل اجل��ه��ود‬ ‫الأ�سا�سية التي بذلتها دول��ة الإم��ارات‪.‬‬ ‫كما �أ�شاد ديرت �شرام الرئي�س الفخري‬ ‫للمجل�س العاملي للحفاظ على ال�صيد‬ ‫واحلياة الربية بدور الإمارات يف احلفاظ‬ ‫على الرتاث الإن�ساين امل�شرتك بني بلدان‬ ‫العامل‪.‬‬


‫‪14‬‬

‫الأربعاء ‪� 18‬شوال ‪ 1433‬هـ ‪� 5 -‬سيتمرب ‪2012‬م‬

‫تضاعف عدد الشركات‬ ‫مرة منذ انطالق دورته‬ ‫أكثر من ‪ّ 12‬‬ ‫األولى في عام ‪2003‬‬ ‫املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية يحتفي بدورته العا�شرة (�أبوظبي ‪)2012‬‬ ‫حتت رعاية �سمو ال�شيخ حمدان بن زايد �آل نهيان ممثل احلاكم باملنطقة الغربية يف �إمارة �أبوظبي‬ ‫رئي�س نادي �صقاري الإمارات‪ُ ،‬تقام الدورة العا�شرة من املعر�ض الدويل لل�صيد والفرو�سية (�أبوظبي‬ ‫‪ ،)2012‬والتي يُنظمها نادي �صقاري الإمارات يف مركز �أبوظبي الوطني للمعار�ض خالل الفرتة من ‪5‬‬ ‫ولغاية ‪� 8‬سبتمرب القادم‪.‬‬

‫وذكر رئي�س اللجنة العليا املنظمة للمعر�ض وع�ضو‬ ‫جمل�س �إدارة النادي �سعادة حممد خلف املزروعي‬ ‫م�ست�شار الثقافة وال�تراث يف دي��وان �سمو ويل عهد‬ ‫�أبوظبي‪� ،‬أ ّنه من املتوقع �أن حُتقق الدورة اجلديدة من‬ ‫املعر�ض ن�سبة منو تفوق ‪ %10‬عن الدورة املا�ضية ‪،2011‬‬ ‫حيث ّ‬ ‫مت حجز ح��وايل ‪ %85‬من امل�ساحة ا لإجمالية‬ ‫للمعر�ض البالغة ‪� 31‬ألف مرتمربع من قبل ما يزيد عن‬ ‫‪� 500‬شركة من ‪ 39‬دولة من خمتلف �أنحاء العامل‪.‬‬ ‫وي��ح��ق��ق امل��ع��ر���ض يف ك��ل دورة ج��دي��دة جن��اح��ات‬ ‫متميزة‪ ,‬فقد ارتفع عدد العار�ضني وعدد الدول امل�شاركة‬ ‫يف املعر�ض بن�سبة كبرية جداً بن�سبة �أكرث من ‪%1200‬‬ ‫عن ال��دورة الأوىل التي �أقيمت يف عام ‪ 2003‬و�شارك‬ ‫بها ‪� 40‬شركة من ‪ 14‬دولة‪� ،‬أما يف الدورة الثانية ‪2004‬‬ ‫ف�شارك ‪� 192‬شركة من ‪ 21‬دولة‪ ،‬ويف الدورة الثالثة التي‬ ‫�أقيمت يف عام ‪ 2005‬فقد �شارك ‪� 353‬شركة من ‪36‬‬ ‫دولة‪ ،‬مما ي�ؤكد املكانة العاملية لهذا احلدث املتخ�صّ �ص‬ ‫الفريد من نوعه على ال�صعيدين الإقليمي والدويل‪.‬‬ ‫وك�شف املزروعي � ّأن املعر�ض الذي يوا�صل جهوده يف‬ ‫تر�سيخ ال�صيد املُ�ستدام ودعم وت�شجيع ا�سرتاتيجية‬ ‫احلفاظ على الرتاث والتقاليد والقيم الأ�صيلة التي تتميز‬ ‫بها دولة الإمارات العربية املتحدة‪ ،‬يحتفي يف �سبتمرب‬ ‫القادم ‪ 2012‬مبرور ‪� 10‬سنوات على انطالق دورته الأوىل‬ ‫يف �سبتمرب من ع��ام ‪ ،2003‬والتي ت�ش ّر فت بزيارة‬

‫املغفور له ب�إذن الله ال�شيخ زايد بن �سلطان �آل نهيان –‬ ‫طيّب الله ثراه ‪ ، -‬الأمر الذي �أكد حر�صه على م�شاركة‬ ‫�أبناءه املواطنني و�أبناء دول جمل�س التعاون اخلليجي‬ ‫فى هذا احلدث الرتاثى املهم الذى �أقيم للمرة الأوىل‪ ،‬وقد‬ ‫تركت تلك الزيارة التاريخية للمعر�ض معاين جميلة‬ ‫يف نفو�س جميع العار�ضني وهواة ال�صيد والقن�ص‪،‬‬ ‫و �أ�ضفت �أهمية بالغة على املعر�ض ومثلت تتويجا‬ ‫لنجاحه‪.‬‬ ‫كما وت�أتي الدورة اجلديدة من املعر�ض الدويل لل�صيد‬ ‫والفرو�سية‪ ،‬يف �أعقاب النجاح الكبري ملهرجان “ال�صداقة‬ ‫الدويل الثاين للبيزرة”‪ ،‬والذي �أقيم يف دي�سمرب املا�ضي‬ ‫‪ 2011‬مبدينة العني مب�شاركة ‪ 80‬دول��ة حتت رعاية‬ ‫�صاحب ال�سمو ال�شيخ خليفة بن زايد �آل نهيان رئي�س‬ ‫دول��ة الإم���ارات العربية املتحدة حفظه الله‪ ،‬احتفا ًء‬ ‫بت�سجيل منظمة اليون�سكو لل�صقارة �ضمن قائمة‬ ‫الرتاث الثقايف غري املادي للب�شرية‪ ،‬وكذلك بت�سجيل‬ ‫جمموعة من ‪ 17‬موقعا �أثريا يف العني �ضمن قائمة‬ ‫الرتاث العاملي لليون�سكو ك�أول مواقع �إماراتية حتظى‬ ‫بهذه املكانة‪.‬‬ ‫م��ن جهته �أو���ض��ح ال�سيد عبدالله القبي�سي مدير‬ ‫املعر�ض ال��دويل لل�صيد والفرو�سية � ّأن ا�ستعدادات‬ ‫مكثفة جتري النطالق الدورة العا�شرة من املعر�ض هذا‬ ‫العام‪ ،‬والتي ت�شهد عر�ضا ً لأحدث و�أف�ضل املنتجات‬

‫املتعلقة بال�صقارة‪ ،‬الفرو�سية‪ ،‬ال�سفاري‪� ،‬أ�سلحة‬ ‫ال�صيد ومكوناتها وذخائرها‪ ،‬معدات �صيد الأ�سماك‬ ‫والريا�ضات البحرية‪� ،‬إ�ضافة للتحف والفنون التقليدية‪.‬‬ ‫كما وي�شارك يف املعر�ض مهرجان �سمو ال�شيخ من�صور‬ ‫بن زايد �آل نهيان للخيول العربية الأ�صيلة على ك�أ�س‬ ‫املغفور له ب�إذن الله ال�شيخ زايد بن �سلطان �آل نهيان‪،‬‬ ‫وبطولة العامل لل�سيدات على ك�أ�س ال�شيخة فاطمة بنت‬ ‫مبارك‪ ،‬ف�ضال ً عن ك�أ�س مزرعة الوثبة �ستود‪ ،‬ونادي‬ ‫�أبوظبي للفرو�سية‪ ،‬وكربى م�ضامري اخليل العاملية‪.‬‬ ‫وتربز يف قطاع �أ�سلحة ال�صيد م�شاركة �شركات عمالقة‬ ‫كتوازن و‪ ،IGG‬و‪ ،MP3‬و & ‪Hans Wrage‬‬ ‫‪.Co Gmbh‬‬ ‫وي�ستقطب املعر�ض يف دورته العا�شرة عار�ضني جدد‬ ‫يف جمال ال�سياحة الرتاثية واملتعلقة برحالت ال�صيد‬ ‫الربي‪ ،‬وخا�صة من �أملانيا والأرجنتني وجنوب �إفريقيا‬ ‫و�أذربيجان‪.‬‬ ‫وتتميز ال��دورة اجلديدة كذلك مب�شاركة وا�سعة يف‬ ‫القطاع البحري من �شركات �إماراتية و�أجنبية‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫ل�شركات خمت�صة يف ت�صنيع التكنولوجيا اخلا�صة‬ ‫بال�صيد مبختلف �أن��واع��ه والتي تعر�ض الخرتاعات‬ ‫جديدة يف هذا املجال النادر‪� ،‬إ�ضافة مل�شاركات متعددة‬ ‫يف جم��ال الفنون كالر�سم والت�صوير الفوتوغرايف‬ ‫والنحت‪.‬‬


Abu Dhabi International Hunting Exhibition  

Special Supplement on ADIHEX 2012 by Al Khaleej Arabic Newspaper

Abu Dhabi International Hunting Exhibition  

Special Supplement on ADIHEX 2012 by Al Khaleej Arabic Newspaper

Advertisement