Issuu on Google+


‫لو‬ ‫للبعض‬ ‫يبدو‬ ‫البيت‬ ‫شعار‬ ‫والتفكير المشترك وأنأأما‬ ‫تالق‪.‬‬ ‫نقطة‬ ‫يغدو‬ ‫كلمةكمابيت‬ ‫يرمز الى‬ ‫العربي (‬ ‫حرف فالـ‬ ‫الى‬ ‫يشير‬ ‫نه‬ ‫يطمح‬ ‫السياسية‬ ‫سلوبي‬ ‫تشكيل‬ ‫الذيوضا‬ ‫برسمه‪)C‬أي‬ ‫هو‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫شار‬ ‫في‬ ‫العالقاتيقع‬ ‫خواريث‬ ‫وش‪8‬‬ ‫عام‬ ‫وهو أالحرف‬ ‫االبتدائي‬ ‫باالسبانيةالعين (ع)‬ ‫لحرف‬ ‫لو‬ ‫كما‬ ‫للبعض‬ ‫يبدو‬ ‫الذي‬ ‫العربي‬ ‫أما شعار البيت‬ ‫بيت‬ ‫كلمة‬ ‫الى‬ ‫يرمز‬ ‫و‬ ‫)‬ ‫‪C‬‬ ‫(‬ ‫الـ‬ ‫حرف‬ ‫الى‬ ‫يشير‬ ‫نه‬ ‫أ‬ ‫سلوبي‬ ‫أ‬ ‫تشكيل‬ ‫ضا‬ ‫أي‬ ‫هو‬ ‫ف‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫باالسبانية‬ ‫والتفكيرو‬ ‫العربي‬ ‫لحرفمنالعين‬ ‫الس‬ ‫اسكوي‬ ‫هو م‬ ‫الحرف(مبنى‬ ‫برسمه االبتدائي وهو العالم ال‬ ‫المبنى‬ ‫كلمة(ع")عربي"‪.‬‬ ‫األول‬ ‫بيت‬ ‫كلمة‬ ‫الى‬ ‫يرمز‬ ‫و‬ ‫)‬ ‫‪C‬‬ ‫(‬ ‫الـ‬ ‫حرف‬ ‫أنه يشير الى‬ ‫سلوبي‬ ‫أ‬ ‫تشكيل‬ ‫ضا‬ ‫أي‬ ‫هو‬ ‫ف‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫باالسبانية‬ ‫برسمه االبتدائي وهو الحرف‬ ‫العين‬ ‫االقتصادي‬ ‫العالقات‬ ‫بمبادرةفيشعا‬ ‫استلهمأما‬ ‫كلمة(ع")عربي"‪.‬‬ ‫لحرفمن‬ ‫مقرول‬ ‫األ‬ ‫من‬ ‫سلسلةال‬ ‫مدريد‬ ‫البيت العربي‪:‬‬ ‫تشكيل أ‬ ‫ضا‬ ‫مقرولأي‬ ‫هو‬ ‫باالسبانية‬ ‫الحرف‬ ‫سلوبياالبتدائي‬ ‫برسمه‬ ‫كلمة(ع")‬ ‫العين‬ ‫لحرف‬ ‫عربي‬ ‫فيمن‬ ‫)‪ (casa‬فاأل‬ ‫والتكو‬ ‫وهو عن‬ ‫يشير‬ ‫نه‬ ‫في أ‬ ‫مدريد‬ ‫البيت العربي‬ ‫خواريث‬ ‫الق‬ ‫خواتم‬ ‫ضاءا‬ ‫اإلعداد ف‬ ‫المسمى‬ ‫رقم"‪ 26 .‬في المبنى‬ ‫الكاال‬ ‫شارع‬ ‫يقع‬ ‫العربي‪ :‬هو مؤسسة مؤتلفة تضم وزارة‬ ‫البيت‬ ‫الحرف‬ ‫وهو‬ ‫االبتدائي‬ ‫برسمه‬ ‫)‬ ‫ع‬ ‫(‬ ‫العين‬ ‫لحرف‬ ‫"‪.‬‬ ‫عربي‬ ‫"‬ ‫كلمة‬ ‫من‬ ‫ول‬ ‫األ‬ ‫مدريد‬ ‫مقر‬ ‫خال‬ ‫‪.‬‬ ‫ين‬ ‫العالم‬ ‫هذين‬ ‫باالسباني‬ ‫المبنى‬ ‫وهي‪ 26‬في‬ ‫الكاال) رقم‬ ‫(يقع‬ ‫وزارة‬ ‫االسبانيةمؤتلفة‬ ‫والتعاون مؤسسة‬ ‫العربي هو‬ ‫البيت‬ ‫هو‬ ‫عاممبنى‬ ‫المسمىال‬ ‫‪6008‬‬ ‫الخدما‬ ‫تضماالسبانية‬ ‫والوكالة‬ ‫الخارجية‬ ‫التي انبثقت‬ ‫المدارس‬ ‫شارعآغيري‬ ‫فيالس‬ ‫اسكوي‬ ‫مدريد‬ ‫مقر‬ ‫عربييقع"‪.‬‬ ‫كلمة "‬ ‫ول من‬ ‫األ‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫وهي‪ 26‬في‬ ‫الكاال) رقم‬ ‫شارع‬ ‫في‬ ‫يك‬ ‫استلهمأن‬ ‫انبثقتفي‬ ‫يطمح‬ ‫لحرف‬ ‫االسبانية‬ ‫والوكالة‬ ‫االسبانية‬ ‫والتعاون‬ ‫الخارجية‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫آغيري‬ ‫الس‬ ‫اسكوي‬ ‫(‬ ‫في‬ ‫لصال‬ ‫المبنى‬ ‫الميديا‬ ‫للتعاون الدولي من أجل التنمية والمجلس اإلقليمي‬ ‫بمبادرة من المحسن السيد لوكاس آغيري إي‬ ‫للتعاون الدولي من أجل التنمية مقر مدريد‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫‪ 26‬في‬ ‫المحسن رقم‬ ‫شارع‬ ‫في‬ ‫(يقع‬ ‫انبثقت‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫الكاال)‬ ‫آغيري‬ ‫خواريثالس‬ ‫اسكوي‬ ‫ول‬ ‫اإلقليمي‬ ‫إي‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫من‬ ‫بمبادرة‬ ‫خواتم‬ ‫والتفكيرفي‬ ‫المشتركمع‬ ‫سلسلةاألمن‬ ‫متخص‬ ‫والمجلس كل من‬ ‫األندلسي ورئاسة إقليم مدريد وبلديتي‬ ‫آغيريوهذا‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫‪ 1881‬من‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫في‬ ‫‪26‬‬ ‫رقم‬ ‫الكاال‬ ‫شارع‬ ‫وبلديتيفي‬ ‫مدريدرئاسييقع‬ ‫انبثقت‬ ‫المدارس التي‬ ‫المحسن وهي‬ ‫من آغيري)‬ ‫بمبادرةالس‬ ‫(اسكوي‬ ‫البيت‬ ‫شعار‬ ‫أما‬ ‫آغيريو فإي‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫مدر‬ ‫مقر‬ ‫من‬ ‫األندلسي‬ ‫هذا‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫‪ 1881‬من‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫الداخ‬ ‫ضاءاته‬ ‫العم‬ ‫فأنها‬ ‫كلعامة‬ ‫وإدارة‬ ‫إقليممجلس‬ ‫ورئاسةيديره‬ ‫وقرطبة‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫المدجن الذي‬ ‫الطراز‬ ‫عام على‬ ‫وشيدترائع‬ ‫خواريثهو مثال‬ ‫المبنى‬ ‫انبثقت‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫)‬ ‫آغيري‬ ‫الس‬ ‫اسكوي‬ ‫(‬ ‫إي‬ ‫آغيري‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫المحسن‬ ‫من‬ ‫بمبادرة‬ ‫حرف‬ ‫الى‬ ‫يشير‬ ‫نه‬ ‫أ‬ ‫هذا‬ ‫و‬ ‫‪.‬‬ ‫تركته‬ ‫من‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫خواريث‬ ‫عامة‬ ‫وإدارة‬ ‫رئاسي‬ ‫مجلس‬ ‫يديره‬ ‫‪.‬‬ ‫وقرطبة‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫الطراز‬ ‫من على‬ ‫العديدرائع‬ ‫في مثال‬ ‫استلهم هو‬ ‫المبنى‬ ‫والم‬ ‫الخدمات لص‬ ‫الذيالمبنى‬ ‫العربي‬ ‫ويرأس مجلس أمنائه صاحبا الجاللة ملكا اسبانيا‪.‬‬ ‫المدجنمدريد‬ ‫الفريدة في‬ ‫المباني‬ ‫إي‬ ‫آغيري‬ ‫لوكاس‬ ‫بمقريهالمحسن الالسيد‬ ‫بمبادرة ‪  ‬من‬ ‫هذا‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫‪ 1881‬من‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫خواريث‬ ‫مارس‪/‬والذي‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫التاسععلى‬ ‫العديدرائع‬ ‫مثال‬ ‫هو‬ ‫مبنى‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫اسبانيا‪.‬‬ ‫الجاللة ملكا‬ ‫االهدافأمنائه‬ ‫ويرأس مجلس‬ ‫ال‬ ‫اسكوي‬ ‫باالسبانية (‬ ‫مدريد‬ ‫الفريدة في‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫في‬ ‫استلهم‬ ‫الميدياتيكا‪:‬‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫ببلوغر‬ ‫العربي‬ ‫صاحباللبيت‬ ‫الرئيسية‬ ‫تتمثل‬ ‫آذار‬ ‫وفي‬ ‫عشر‪.‬‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫هذا‬ ‫و‬ ‫‪.‬‬ ‫تركته‬ ‫من‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫خواريث‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫على‬ ‫رائع‬ ‫مثال‬ ‫هو‬ ‫مبنى‬ ‫ال‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫استلهم‬ ‫بمبادرة)‬ ‫متخصصع‬ ‫آذارفالعين (‬ ‫لحرف‬ ‫بمقريه‬ ‫‪ ‬‬ ‫العربي‬ ‫للبيت‬ ‫الرئيسية‬ ‫االهداف‬ ‫تتمثل‬ ‫‪/‬‬ ‫مارس‬ ‫وفي‬ ‫‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫في‬ ‫الد‬ ‫ضاءاته‬ ‫الفونو‬ ‫تعزيز‬ ‫ب‬ ‫قرطبة‬ ‫في‬ ‫واآلخر‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫االول‬ ‫عام ‪ 6008‬قامت بلدية مدريد بالتنازل عن هذا‬ ‫مدريد‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫استلهم‬ ‫التاسعالذي‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫على‬ ‫مبنى بهو‬ ‫والمتعددةال‬ ‫آذار‬ ‫مارس‬ ‫مدريد‪ .‬وفي‬ ‫عشر‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫مثال رائع في‬ ‫ع‬ ‫فأنها كلمة‬ ‫هذامن‬ ‫عن‪/‬ول‬ ‫فياأل‬ ‫تعزيز‬ ‫قرطبة‬ ‫واآلخر في‬ ‫االول‬ ‫خواريث‬ ‫وا‬ ‫الخدمات‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫مورد"م‬ ‫الفيديو‬ ‫االطراف مع‬ ‫مدريد الثنائية‬ ‫العالقاتفيالسياسية‬ ‫إجراء‬ ‫بالتنازلبعد‬ ‫بلديةالعربي ليغدو‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫مدريد‬ ‫قامتفي‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫في‬ ‫استلهم‬ ‫آذار‬ ‫مارس‬ ‫وفي‬ ‫مدريد‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫العديد من في‬ ‫مقر‪ /‬هذا‬ ‫عن‬ ‫بالتنازل‬ ‫بلدية‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫مع‬ ‫االطراف‬ ‫والمتعددة‬ ‫الثنائية‬ ‫السياسية‬ ‫العالقات‬ ‫الميدياتيكا‪:‬‬ ‫الدخه‬ ‫العربي‪.‬مبنى‬ ‫مدريد ال‬ ‫إجراء‬ ‫بعد‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫العالم العربي واإلسالمي وتشجيع ومواكبة‬ ‫سلسلة من عمليات التحوير الحديثة الممتازة في‬ ‫بلديةآذار‬ ‫مارس‪/‬‬ ‫وفي‬ ‫عشر‪.‬‬ ‫القرن التاسع‬ ‫في‬ ‫هذا‬ ‫عن‬ ‫مدريد‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫وتشجيع‬ ‫واإلسالمي‬ ‫العالقاتالعربي‬ ‫العالم‬ ‫إجراء‬ ‫بالتنازلبعد‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫الكا‬ ‫في شارع‬ ‫الممتازة في‬ ‫مدريد‪.‬يقع‬ ‫ومواكبةً‬ ‫استلهم‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫متخصص‬ ‫مركز‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫خواتمفضال‬ ‫والتربوية فيه‬ ‫والثقافية‬ ‫االقتصادية‬ ‫لمؤسسة في‬ ‫قراً ل‬ ‫الداخلية م‬ ‫ضاءاته‬ ‫ف‬ ‫ً‬ ‫هذا‬ ‫عن‬ ‫بالتنازل‬ ‫مدريد‬ ‫بلدية‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫إجراء‬ ‫بعد‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫العالقات‬ ‫ال‬ ‫فض‬ ‫فيه‬ ‫والتربوية‬ ‫والثقافية‬ ‫االقتصادية‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫ً‬ ‫آغيري‬ ‫الس‬ ‫اسكوي‬ ‫(‬ ‫فأنهافي‬ ‫خواال‬ ‫تعليم(‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫مورد‬ ‫األنترنت‪:‬في مدريد‪.‬‬ ‫على للمؤسسة‬ ‫والموقعمقرا‬ ‫الخدمات الداخلية‬ ‫فضاءاته‬ ‫عن اإلعداد والتكوين والمعرفة في كل ما يخص‬ ‫بعدقراً‬ ‫إجراء‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫البيتما لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫يخص‬ ‫في كل‬ ‫والتكوين‬ ‫هذيناإلعداد‬ ‫عن‬ ‫‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫لمؤسسة‬ ‫ل‬ ‫م‬ ‫الداخلية‬ ‫ضاءاته‬ ‫ف‬ ‫المحس‬ ‫في من‬ ‫بمبادرة‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫عام‪ .‬الد‬ ‫العربي‬ ‫‪08‬‬ ‫الدارج‬ ‫‪:‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫والموقع‬ ‫الخدمات‬ ‫العربي‬ ‫والمعرفة فإن‬ ‫خالصة القول‬ ‫العالمين‪.‬‬ ‫الميدياتيكا‪ :‬وهي مركز للوسائط المتعددة‬ ‫ً‬ ‫‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫لمؤسسة‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫قر‬ ‫م‬ ‫الداخلية‬ ‫ضاءاته‬ ‫ف‬ ‫‪:‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫والموقع‬ ‫الخدمات‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫العربي‬ ‫لقول فإن‬ ‫هذين‬ ‫وشيدت‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫دراسي‬ ‫وكذلكة‬ ‫المعاصرة‪،‬المتعدد‬ ‫والثقافة للوسائط‬ ‫السينما مركز‬ ‫الميدياتيكا‪ :‬في وهي‬ ‫خواريث المبنى‬ ‫البيت المتبادلة‬ ‫للمعرفة‬ ‫خالصة افضاء‬ ‫العالمينأن‪ .‬يكون‬ ‫يطمح في‬ ‫متخصص‬ ‫األنترنت‪:‬‬ ‫على‬ ‫والموقع‬ ‫الداخلية مقراً لالخدمات‬ ‫‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫لمؤسسة‬ ‫ضاءاته‬ ‫ف‬ ‫العالمة‬ ‫متعدد‬ ‫المعاصرة‪،‬ال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫المتبادلة‬ ‫للمعرفة‬ ‫فضاء‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫في‬ ‫يطمح‬ ‫اللغة‬ ‫مركز مثال‬ ‫وكذلكهو‬ ‫فيمبنى‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫في‬ ‫متخصص‬ ‫مكتبةر(م‬ ‫سلسلة‬ ‫‪.‬‬ ‫تالق‬ ‫نقطة‬ ‫يغدو‬ ‫أن‬ ‫و‬ ‫المشترك‬ ‫والتفكير‬ ‫فأنها مورد مهم حول السياسة والمجتمع‬ ‫األنترنت‬ ‫وكذلكة‬ ‫متعدد‬ ‫المعاصرة‪،‬ال‬ ‫للوسائط‬ ‫السينما المركز‬ ‫مهموهي‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫مورد‪ :‬في‬ ‫متخصص‬ ‫يبدو تالق‪.‬‬ ‫الذينقطة‬ ‫العربييغدو‬ ‫المشترك وأن‬ ‫والتفكير‬ ‫استلهم‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫العديد ا‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫مختار‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫والثقافة وال‬ ‫سياسة‬ ‫حول‬ ‫والموقع علىفأنها‬ ‫ضاءاته‬ ‫في ف‬ ‫الخدماتكما لو‬ ‫للبعض‬ ‫شعار البيت‬ ‫أما‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫ة‬ ‫متعدد‬ ‫ال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫في‬ ‫متخ��ص‬ ‫للبعض‬ ‫يبدو‬ ‫الذي‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫شعار‬ ‫أأما‬ ‫لو‬ ‫كما‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫سياسة‬ ‫ال‬ ‫حول‬ ‫مهم‬ ‫مورد‬ ‫فأنها‬ ‫الخدماتا‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫من‬ ‫الدارجة‪.‬‬ ‫اسبانيا‬ ‫مصادر‬ ‫هذا وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫ببلوغرافيةالدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫نه يشير الى حرف الـ (‪ )C‬ويرمز الى كلمة بيت‬ ‫فضال عن‬ ‫مسموحمهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫متخصص في‬ ‫العالم‬ ‫والفيديوتيكافي‬ ‫مجتمع‬ ‫مهمة‪ ،‬وال‬ ‫سياسة‬ ‫ومراجع ال‬ ‫حول‬ ‫مورد(مهم‬ ‫بيت السينما فأنها‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫كلمة‬ ‫يرمز الى‬ ‫حرف فالـ (‬ ‫أنه يشير‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫وبحو‬ ‫دراسيةمطعم‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫عن‬ ‫هذا‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫الميدياتي‬ ‫سلوبي‬ ‫تشكيل أ‬ ‫هو‪)C‬أيوضا‬ ‫باالسبانية الى)‪(casa‬‬ ‫مكتبة‬ ‫فضال(‬ ‫الصوتية)‬ ‫المكتبة‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫‪.‬‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫سياسة‬ ‫ال‬ ‫حول‬ ‫مهم‬ ‫مورد‬ ‫فأنها‬ ‫عن‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫سلوبي‬ ‫االبتدائيتشكيل‬ ‫برسمه أيضا‬ ‫)‪ (casa‬فهو‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫تعليم‬ ‫ص‬ ‫وفيه‬ ‫مكتبة‬ ‫الفونوتيكا (المكتبة الصوتية) والفيديوتيكا (‬ ‫متخصص‬ ‫اللغةالب‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫وهو أالحرف‬ ‫باالسبانيةالعين (ع)‬ ‫لحرف‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫مهمة‪ ،‬هذا‬ ‫ومراجعمصادر‬ ‫وفيها‬ ‫الدخول مسموح‬ ‫مكتبة‬ ‫فضال(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الصوتية)‬ ‫للجمهورالمكتبة‬ ‫ببلوغرافية (‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫فأنها‪.‬من‬ ‫مختارة‬ ‫العربي‪.‬الحرف‬ ‫برسمه االبتدائي وهو‬ ‫)‬ ‫ع‬ ‫(‬ ‫العين‬ ‫لحرف‬ ‫واسعةم‬ ‫الدارجة‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫مو‬ ‫عمليات‬ ‫عنمن‬ ‫سلسلة‬ ‫األول من كلمة "عربي"‪.‬‬ ‫عن‬ ‫مكتبة‬ ‫والفيديوتيكاف (‬ ‫هذاالمكتبة‬ ‫اللغة(‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫مهمة‪.،‬‬ ‫الفيديو)‬ ‫بخصو‬ ‫اسبانيا‬ ‫وبح‬ ‫دراسية‬ ‫مدريدكلمة "عربي"‪.‬‬ ‫مقرول من‬ ‫األ‬ ‫العربي‬ ‫والمط‪.‬م‬ ‫الداخلية‬ ‫ضاءاته‬ ‫تخصص في‬ ‫الصوتية)مركز م‬ ‫فضال وهو‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫ببلوغرافية ومراجع مركز‬ ‫‪.‬‬ ‫)‬ ‫الفيديو‬ ‫مكتبة‬ ‫(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫(‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫شكرا‬ ‫مكتبة"‬ ‫مطعم‬ ‫مدريد‬ ‫مقر‬ ‫بلقيس‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫والموقع‬ ‫الخدمات‬ ‫ببلوغرا‬ ‫يقع في شارع الكاال رقم ‪ 26‬في المبنى المسمى‬ ‫تعليم اللغة العربية الحديثة (الفصحى) والعربية‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫تخصص في‬ ‫مركز م‬ ‫العربية‪ .‬وهو‬ ‫مركز اللغة‬ ‫الفونوتيكر‬ ‫صالة‬ ‫وفيه‬ ‫من‬ ‫مختارة‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫وهي‪ 26‬في‬ ‫الكاال) رقم‬ ‫(يقع‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى)‬ ‫الحديثة‬ ‫تعليم‬ ‫وهي‬ ‫الميدياتيكا‪:‬‬ ‫تنييم حلقات‬ ‫المركز( يتم‬ ‫العربيةل‬ ‫اللغةمن خال‬ ‫الدارجة‪.‬‬ ‫التي انبثقت‬ ‫المدارس‬ ‫شارعآغيري‬ ‫فيالس‬ ‫اسكوي‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫والعربية‬ ‫)‬ ‫الفصحى‬ ‫(‬ ‫الحديثة‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫بخص‬ ‫اسبانيا‬ ‫األ‬ ‫واسعةفيمن‬ ‫تنييم حلقات‬ ‫المركز‬ ‫وبحوثخالل‬ ‫الدارجة‪ .‬من‬ ‫السي‪.‬‬ ‫الفيديو)‬ ‫متخصص‬ ‫انبثقت‬ ‫المدارس التي‬ ‫المحسن وهي‬ ‫من آغيري)‬ ‫بمبادرةالس‬ ‫(اسكوي‬ ‫اللغةيتمالعربية‪.‬‬ ‫حول تعليم‬ ‫دراسية‬ ‫آغيري إي‬ ‫السيد لوكاس‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫مركزمنم‬ ‫العربية‪ .‬وهو‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫والعربية‬ ‫)‬ ‫الفصحى‬ ‫(‬ ‫الحديثة‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫ل‬ ‫خال‬ ‫‪.‬‬ ‫الدارجة‬ ‫شكر‬ ‫والمطبخ"‬ ‫مطعم‬ ‫مهمالتقل‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫حو‬ ‫مورد‬ ‫فأنها‬ ‫إي‬ ‫آغيري‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫المحسن‬ ‫من‬ ‫بمبادرة‬ ‫مكتبة بلقيس‪ :‬وهي مكتبة متخصصة تضم نخبة‬ ‫خواريث وشيدت عام ‪ 1881‬من تركته‪ .‬وهذا‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى ‪)3‬‬ ‫العربية الحديثة‬ ‫اللغة‬ ‫خواريث وشيدت عام ‪ 1881‬منتعليم‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫وهيل‬ ‫خال‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫من‪:‬‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫حلقاتوفيهمركز‬ ‫صالةام‬ ‫الدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫هذا‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫اللغةة‬ ‫الحيوي‬ ‫العنوانات‬ ‫الدارجة(‪ .‬من‬ ‫مختارة‬ ‫المدجن والذي‬ ‫المبنى هو مثال رائع على الطراز‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫تنييم‬ ‫المركز يتم‬ ‫المبنى هو مثال رائع على الطرازالدارجة‪ .‬من‬ ‫المنشورة نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫بلقيس‪:‬‬ ‫الذي خالل مكتبة‬ ‫واسعة‬ ‫في‬ ‫اللغةة‬ ‫العربيوي‬ ‫حلقاتالحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫مختارة‬ ‫ومراج‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫تعليممنالل‬ ‫واالسالمي‪.‬‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫المدجنمدريد‬ ‫استلهم في العديد من المباني الفريدة في‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫ة‬ ‫وي‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫مختارة‬ ‫الت‬ ‫والمطبخ‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫المكتبة‬ ‫الفونوتيكا (‬ ‫الدارجة‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫الفريدة‬ ‫التاسعالمباني‬ ‫العديد من‬ ‫استلهم‬ ‫مطعم "شكرا"‪ :‬يقع في الطابق السفلي من المبنى‬ ‫مارس‪/‬آذار‬ ‫عشر‪ .‬وفي‬ ‫في القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫ة‬ ‫وي‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫مختارة‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫مطعم‬ ‫وفيه صالة رئيسية وشرفة مكيفة‪ .‬ويقدمالفيديو)‬ ‫تشكيلة‪ .‬دراسية‬ ‫آذار‬ ‫‪/‬‬ ‫مارس‬ ‫وفي‬ ‫‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫عام ‪ 6008‬قامت بلدية مدريد بالتنازل عن هذا‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫في في‬ ‫المنشورة‬ ‫صالةة‬ ‫الحي"وي‬ ‫مختارة من‬ ‫واالسالمي‪.‬المبنى‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫يقع‬ ‫شكرا"‪:‬‬ ‫مطعم‬ ‫ويقدم‬ ‫مكيفة‪.‬‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫هذاالعنواناتوفيه‬ ‫تشكيلة مكتبة ب‬ ‫بالتنازل‬ ‫لصالحقامت‬ ‫المبنى‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫الطابقمن‬ ‫مزيج‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫واسعة‬ ‫بعدعنإجراء‬ ‫مدريد ليغدو‬ ‫بلديةالعربي‬ ‫البيت‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫مطعم‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫تشكيلة‬ ‫ويقدم‬ ‫‪.‬‬ ‫مكيفة‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫وفيه‬ ‫العربي‬ ‫مزيج من المطبخ مركز‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫واسعة‬ ‫اللبنانياللغةمختارة‬ ‫إجراء‬ ‫بعد‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫والمطبخ التقليدي المتوسطي‪.‬‬ ‫شكرافي‬ ‫الممتازة‬ ‫سلسلة من عمليات التحوير الحديثة‬ ‫لمبنى‬ ‫من ا‬ ‫صالةالسفلي‬ ‫الحديثةمطعم "‬ ‫تشكيلة‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫في"‪ :‬يقع فيوفيه‬ ‫اللبناني‬ ‫مكيفة‪.‬المطبخ‬ ‫مزيج من‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫الطابقمن‬ ‫واسعة‬ ‫طي‪.‬‬ ‫المتوس‬ ‫التقليدي‬ ‫والمطبخ‬ ‫اللغة اسبانيا ب‬ ‫العربية‬ ‫ويقدمتعليم‬ ‫الممتازة‬ ‫التحوير‬ ‫فسلسلة‬ ‫‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫لمؤسسة في‬ ‫عملياتقراً ل‬ ‫ضاءاتهمنالداخلية م‬ ‫تشكيلة‬ ‫مكيفة‪.‬‬ ‫صالة رئيسية وشرفة‬ ‫وفيه‬ ‫ويقدم هي‬ ‫األطباق‬ ‫والمطبخمن‬ ‫واسعة‬ ‫طي‪.‬‬ ‫التقليدي‬ ‫مطعم "‬ ‫ً‬ ‫خال‬ ‫اللبناني‪ .‬من‬ ‫مزيج من المطبخ الدارجة‬ ‫المتوس‪1 ‬‬ ‫األنترنت‪:‬في مدريد‪.‬‬ ‫على للمؤسسة‬ ‫والموقعمقرا‬ ‫الخدمات الداخلية‬ ‫فضاءاته‬ ‫طي‪.‬‬ ‫التقليدي‬ ‫اللبناني‬ ‫والمطبخمن‬ ‫الخدمات والموقع على األنترنت‪ :‬واسعة من األطباق هي مزيج‬ ‫المطبخالمتوس‪1 ‬‬ ‫وبحوث ص‬ ‫دراسية وفيه‬ ‫حو‬ ‫ة‬ ‫متعدد‬ ‫ال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫‪1 ‬‬ ‫التقليدي المتوسطي‪.‬‬ ‫وهي‬ ‫مكتبة ‪ ‬بلقيس‪:‬‬ ‫واسعة م‬ ‫وكذلكة‬ ‫والمطبخمتعدد‬ ‫المعاصرة‪،‬ال‬ ‫والثقافة للوسائط‬ ‫السينما مركز‬ ‫الميدياتيكا‪ :‬في وهي‬ ‫متخصص‬ ‫‪1 ‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫مختارة منوالمطبخ‬ ‫العنو‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫مورد في‬ ‫متخصص‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫سياسة‬ ‫ال‬ ‫حول‬ ‫مهم‬ ‫فأنها‬ ‫‪1 ‬‬ ‫اسبانيا ‪ ‬بخصوص‬ ‫العالم‬ ‫وفيهافي‬ ‫للجمهورمجتمع‬ ‫مسموحسياسة وال‬ ‫الدخولحول ال‬ ‫مورد مهم‬ ‫فأنها‬ ‫مصادر‬ ‫‪.‬‬ ‫العربي‬ ‫مطعم ‪" ‬شكرا"‪ :‬يقع‬ ‫مصادر‬ ‫هذا وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫ببلوغرافيةالدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫فضال عن‬ ‫مسموحمهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫‪ ‬‬ ‫وفيه صالة رئيسية‬ ‫عن‬ ‫مهمة‪ ،‬هذا‬ ‫فضال(مكتبة‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫ومراجعالصوتية)‬ ‫ببلوغرافية (المكتبة‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫واسعة من األطباق‬ ‫الفونوتيكا (المكتبة الصوتية) والفيديوتيكا (مكتبة‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫والمطبخ التقليدي ا‬ ‫الفيديو)‪.‬‬ ‫مركز اللغة العربية‪ .‬وهو مركز متخصص في‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫مركز م‬ ‫العربية‪ .‬وهو‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى)‬ ‫الحديثة (‬ ‫اللغة العربية‬ ‫مركز اللغة‬ ‫تعليم‬


‫فضاءالسينمائية‪:‬‬ ‫عروض‬ ‫وصالة ال‬ ‫سلوبيال‬ ‫قاعة‬ ‫مزدوج‬ ‫وهي‬ ‫رئيسيةشخصا‪،‬‬ ‫‪150‬‬ ‫يخصضا تشكيلالبسعة‬ ‫عنكل‬ ‫في‬ ‫والمعرفة‬ ‫وين‬ ‫اإلعداد‬ ‫عن‬ ‫فضاء‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫في‬ ‫مح‬ ‫ماهو‬ ‫المتبادلةهذا ف‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫باالسبانية‬ ‫مع‬ ‫االطراف‬ ‫والمتعددة‬ ‫الثنائية‬ ‫اسية‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫والتكفي‬ ‫‪26‬‬ ‫رقم‬ ‫الكاال‬ ‫شارع‬ ‫ي‬ ‫هذا‬ ‫للمعرفة و‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫من‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫ث‬ ‫عن هذا‬ ‫بالتنازل‬ ‫مدريد‬ ‫قامت أ بلدية‬ ‫‪6008‬‬ ‫بالتنازل‬ ‫مدريد‬ ‫بلدية‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫الحجم‪.‬‬ ‫صغيرة‬ ‫والمعارض‬ ‫عامأي عن‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫مزدوج‬ ‫قاعة فضاء‬ ‫وهي‬ ‫‪ 150‬إذ شخصا‪،‬‬ ‫بسعة‬ ‫للمحاضرات‬ ‫تصلح ك‬ ‫ستخدام‬ ‫اال‬ ‫ومواكبة‬ ‫وتشجيع‬ ‫واإلسالمي‬ ‫ي‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫فإن‬ ‫لقول‬ ‫ا‬ ‫خالصة‬ ‫‪.‬‬ ‫ين‬ ‫العالم‬ ‫هذين‬ ‫‪.‬‬ ‫تالق‬ ‫نقطة‬ ‫يغدو‬ ‫أن‬ ‫و‬ ‫المشترك‬ ‫تفكير‬ ‫الحرف‬ ‫االبتدائي‬ ‫)‬ ‫ع‬ ‫(‬ ‫العين‬ ‫لحرف‬ ‫انبثقت‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫)‬ ‫آغيري‬ ‫الس‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫على‬ ‫رائع‬ ‫مثال‬ ‫هو‬ ‫حيث تنيم العروض‬ ‫فسيحة‬ ‫حديقة‪:‬‬ ‫لصالحوهوال‬ ‫إجراء‬ ‫حديقة بعد‬ ‫للمقر ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫المبنى‬ ‫مكتبة‬ ‫برسمه (‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫)‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫(‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫مبنى لصالح البيت العربي ليغدو بعد إجراء‬ ‫السينمائية‪.‬‬ ‫تصلح كقاعة للمحاضرات‬ ‫وللعروض إذ‬ ‫االستخدام‬ ‫الحديثةالً‬ ‫المتبادلة‬ ‫فضاء‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫في‬ ‫يطمح‬ ‫فض‬ ‫فيه‬ ‫والتربوية‬ ‫والثقافية‬ ‫الممتازة"لو‬ ‫كما‬ ‫للبعض‬ ‫الذي‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫شعار‬ ‫عربي"‪.‬‬ ‫كلمة‬ ‫من‬ ‫يبدوول‬ ‫األ‬ ‫إي‬ ‫آغيري‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫المحسن‬ ‫من‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫ةفي‬ ‫في والمسرحية في‬ ‫الموسيقية‬ ‫السينمائية‬ ‫واألنشطةالممتازة‬ ‫التحوير الحديثة‬ ‫سلسلة من عمليات‬ ‫عمليات)‪.‬‬ ‫الفيديو‬ ‫للمعرفةفي‬ ‫التحوير‬ ‫صاديةمن‬ ‫سلسلة‬ ‫السينمائية‪.‬وهي فضاءات مخصصة‬ ‫وللعروضمعارض‪:‬‬ ‫قاعات ال‬ ‫يخص‬ ‫ما‬ ‫كل‬ ‫في‬ ‫والمعرفة‬ ‫وين‬ ‫التك‬ ‫‪.‬‬ ‫تالق‬ ‫نقطة‬ ‫يغدو‬ ‫أن‬ ‫و‬ ‫المشترك‬ ‫والتفكير‬ ‫بيت‬ ‫كلمة‬ ‫الى‬ ‫يرمز‬ ‫)‬ ‫‪C‬‬ ‫(‬ ‫الـ‬ ‫حرف‬ ‫الى‬ ‫يشير‬ ‫مدريد‬ ‫مقر‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫هذا‬ ‫و‬ ‫‪.‬‬ ‫تركته‬ ‫من‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫ث‬ ‫مارس‪/‬‬ ‫عشر‪ .‬وفي‬ ‫تم‬ ‫الهواءل الطلق‪.‬‬ ‫لمؤسسة في مدريد‪.‬‬ ‫فضاءاته الداخلية مقرا‬ ‫آذار‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫لمؤسسة في‬ ‫التاسع مقرا ل‬ ‫القرنالداخلية‬ ‫ضاءاته‬ ‫فضاءات مخصصة‬ ‫معارض‪ :‬وهي‬ ‫المسمىال‬ ‫قاعات‬ ‫واالنشاءات الفنية‪.‬‬ ‫المعارض‬ ‫‪ 26‬في المبنىلتنييم‬ ‫لو‬ ‫كما‬ ‫للبعض‬ ‫يبدو‬ ‫الذي‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫شعار‬ ‫أما‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫فإن‬ ‫لقول‬ ‫ا‬ ‫خالصة‬ ‫رقم‬ ‫الكاال‬ ‫شارع‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫سلوبي‬ ‫أ‬ ‫تشكيل‬ ‫ضا‬ ‫أي‬ ‫هو‬ ‫ف‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫السبانية‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫مدريدالطراز‬ ‫والموقععلى‬ ‫قامت رائع‬ ‫مثال‬ ‫هو‬ ‫وهو هذا‬ ‫بالتنازل عن‬ ‫بلدية‬ ‫‪60.‬‬ ‫األنترنت‬ ‫الخدمات‬ ‫قاعات‪ :‬يمكن تأجير مختلف فضاءات‬ ‫على ال‬ ‫فيوالموقعتأجير‬ ‫مركز متخصص‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫العربية‪:.‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫خدمات‬ ‫وهي‪ .‬فضاء متعدد‬ ‫المعارضاالستخدامات‬ ‫متعددة‬ ‫عة‬ ‫التيقا‬ ‫ال‬ ‫واالنشاءات‪ :‬الفنية‬ ‫لتنييم‬ ‫للمعرفة‬ ‫فضاء‬ ‫يكون‬ ‫ن‬ ‫وهيبيت‬ ‫كلمة‬ ‫مدريد الى‬ ‫يرمز‬ ‫المتبادلةو‬ ‫اسكوي)‬ ‫االبتدائي‪C‬‬ ‫الفريدة(‬ ‫ليغدوالـ‬ ‫وهيالى‬ ‫يشير‬ ‫نه‬ ‫لصالح أ‬ ‫انبثقت‬ ‫آغيري‬ ‫حرف (‬ ‫الحرف‬ ‫وهو‬ ‫برسمه‬ ‫البيتع)‬ ‫العديد (‬ ‫العين‬ ‫رف‬ ‫في‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫في‬ ‫بهدفمتعددة‬ ‫للوسائط ال‬ ‫مركز‬ ‫المدارس وهي‬ ‫الميدياتيكا‪:‬‬ ‫عقد االجتماعات أو‬ ‫العربي سواء‬ ‫البيت‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى)‬ ‫الس (‬ ‫الحديثة‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫بعد‬ ‫العربي‬ ‫متعدد)ة‬ ‫إجراءال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫ميدياتيكا‪:‬‬ ‫متعدد‬ ‫وهي فضاء‬ ‫االستخدامات‪:‬‬ ‫عة‬ ‫قا‬ ‫ال‬ ‫والمنتديات‬ ‫منايرات‬ ‫متعددةالجراء ال‬ ‫االستخدام‬ ‫‪.‬‬ ‫تالق‬ ‫نقطة‬ ‫يغدو‬ ‫أن‬ ‫و‬ ‫رك‬ ‫سلوبي‬ ‫المحسن أ‬ ‫تشكيل‬ ‫ضا‬ ‫بمبادرةأي‬ ‫هو‬ ‫والثقافةف‬ ‫)‪(casa‬‬ ‫باالسبانية‬ ‫آغيري‬ ‫السيد‬ ‫من‬ ‫عربي"‪.‬‬ ‫في "‬ ‫كلمة‬ ‫واتم من‬ ‫ول‬ ‫مارس‪/‬‬ ‫من‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫متخصص‬ ‫وكذلكثقافية‪ ... ،‬إلخ‪.‬‬ ‫فعاليات ال‬ ‫دراسية أو ال‬ ‫حلقاتإيال‬ ‫لوكاسفي ال‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫آذاريتم‬ ‫المركز‬ ‫وفيل‬ ‫خال‬ ‫الدارجة‪.‬‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫السينما‬ ‫تخصص‬ ‫والمعارض صغيرة‬ ‫الحجم‪.‬منايرات والمنتديات‬ ‫الجراء ال‬ ‫االستخدام‬ ‫لو‬ ‫كما‬ ‫للبعض‬ ‫رت‬ ‫مدريد‬ ‫الحرف‬ ‫وشيدتوهو‬ ‫االبتدائي‬ ‫برسمه‬ ‫مدريد)‬ ‫لمؤسسةع‬ ‫يبدو ال(‬ ‫العين‬ ‫لحرفاً‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫عام‬ ‫خواريث‬ ‫هذا‬ ‫عن‬ ‫بالتنازل‬ ‫بلدية‬ ‫‪600‬‬ ‫مجتمع في العالم‬ ‫سياسة وال‬ ‫حول وال‬ ‫من مهم‬ ‫‪1881‬مورد‬ ‫العربية‪.‬فأنها‬ ‫‪  www.casaarabe.es‬‬ ‫االنترنت‪:‬‬ ‫الموقعهذاعلى‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫مدريد‪.‬‬ ‫في‬ ‫الذيل‬ ‫قامتقر‬ ‫العربيم‬ ‫الداخلية‬ ‫العالم‬ ‫مجتمع في‬ ‫سياسة وال‬ ‫حول‬ ‫مهم‬ ‫مورد‬ ‫أنها‬ ‫فسيحة حيث تنيم العروض‬ ‫للمقر‬ ‫حديقة‪:‬‬ ‫رائع على الطراز ال‬ ‫حديقةالحجم‪.‬‬ ‫صغيرة‬ ‫والمعارض‬ ‫بيت‬ ‫كلمة‬ ‫الى‬ ‫يرمز‬ ‫و‬ ‫)‬ ‫‪C‬‬ ‫(‬ ‫الـ‬ ‫حرف‬ ‫"‪.‬‬ ‫عربي‬ ‫"‬ ‫كلمة‬ ‫من‬ ‫ول‬ ‫األ‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫في‬ ‫‪26‬‬ ‫رقم‬ ‫الكاال‬ ‫شارع‬ ‫في‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫مثال‬ ‫هو‬ ‫مبنى‬ ‫ال‬ ‫على مصادر‬ ‫العربيوفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫وهي‬ ‫متخصصة تضم‬ ‫مكتبة‬ ‫إجراء‬ ‫للجمهوربعد‬ ‫بلقيس‪:‬ليغدو‬ ‫مكتبةالعربي‬ ‫والموقعالبيت‬ ‫لصالح‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫تعربي‪.‬‬ ‫االنترنت يقدم معلومات‬ ‫البيت‬ ‫نخبةالدخول موقع‬ ‫العروض‬ ‫حيثوتنيم‬ ‫حديقة فسيحة‬ ‫السينمائيةللمقر‬ ‫فيحديقة‪:‬‬ ‫ال‬ ‫المسرحية في‬ ‫الموسيقية‬ ‫واألنشطة‬ ‫مهمة‪ ،‬أ‬ ‫تشكيل‬ ‫ضا‬ ‫عمليات أي‬ ‫هو‬ ‫‪ (cas‬ف‬ ‫مقر‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫سلوبيفي‬ ‫استلهم‬ ‫انبثقت‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫مدريد)‬ ‫آغيري‬ ‫الس‬ ‫سكوي‬ ‫األنشطة عن‬ ‫هذا فضال‬ ‫الفريدةومراجع‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫الحية‬ ‫متعدد‬ ‫العنواناتال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫كا‪:‬‬ ‫المباني في‬ ‫المنشورة‬ ‫وية‬ ‫التحويرمن‬ ‫مختارة‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫من‬ ‫عن‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫ومراجع‬ ‫بلوغرافية‬ ‫التي تنيمها وتدعو‬ ‫مهمة‪ ،‬جميع‬ ‫مدريدعن‬ ‫مفصلة‬ ‫الطلق‪.‬‬ ‫واألنشطة الموسيقية والمسرحية في‬ ‫السينمائية‬ ‫وهو‬ ‫االبتدائي‬ ‫صع‬ ‫(‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫في‬ ‫‪26‬‬ ‫فيفيرقم‬ ‫شارع‬ ‫في‬ ‫الهواءآذار‬ ‫إليها‪/‬‬ ‫مارس‬ ‫عشر‪.‬‬ ‫التاسع‬ ‫خواتم‬ ‫القرنإي‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫المحسن‬ ‫من‬ ‫والفيديوتيكا (‬ ‫الصوتية)‬ ‫وفيالمكتبة‬ ‫الفونوتيكا (‬ ‫واالسالمي‪.‬‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫ادرة)في‬ ‫الحرف‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫لمؤسسة‬ ‫قراً ل‬ ‫برسمهم‬ ‫الداخلية‬ ‫ته‬ ‫مكتبة‬ ‫آغيري(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الكاال)‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫يقع(‬ ‫فونوتيكا‬ ‫مكتبة ذلك نقطة تمركز‬ ‫إضافة إلى‬ ‫المؤسسة‪ .‬وهي‬ ‫قاعات‪ :‬يمكن تأجير مختلف فضاءات‬ ‫الهواء ال‬ ‫تأجير‬ ‫الطلق‪.‬‬ ‫والموقع"‪.‬‬ ‫عربي‬ ‫رد"‬ ‫انبثقت‬ ‫هذاالتي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫آغيري‬ ‫اسكوي‬ ‫مهم(‬ ‫هذا‬ ‫لمبنىبالتنازل عن‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫عام‬ ‫الطابقو‬ ‫تركته‪.‬‬ ‫من‬ ‫عام‬ ‫مدريد)‪.‬‬ ‫الفيديو‬ ‫األنترنت"‪:‬‬ ‫على‬ ‫ةت‬ ‫بلديةمن ا‬ ‫السفلي‬ ‫في‬ ‫‪)1881‬يقع‬ ‫الس"‬ ‫مطعم‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫شكراال‬ ‫سياسة و‬ ‫وشيدتال‬ ‫حول‬ ‫اريث)‪.‬‬ ‫فيديو‬ ‫من المصادر (أون الين) حول اقتصاديات‬ ‫للعديد‬ ‫فضاءات‬ ‫تأجيرعقدمختلف‬ ‫تأجير ال‬ ‫االجتماعات أو‬ ‫يمكنبهدف‬ ‫قاعات‪:‬سواء‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫ويقدم إي‬ ‫آغيري‬ ‫لوكاس‬ ‫المحسن‬ ‫من‬ ‫بمبادرة‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫متعددة‬ ‫السيدال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫الدخولوهي‬ ‫مكيفة‪.‬‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫وفيه‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫على‬ ‫رائع‬ ‫مثال‬ ‫تيكا‪:‬هو‬ ‫بنى‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫إجراءالعربية وعالم االعمال فيها اضافة إلى‬ ‫تشكيلةليغدو بعدالبلدان‬ ‫االجتماعات‪ .‬أو‬ ‫سواء البهدف‬ ‫العربي‬ ‫الالبيت‬ ‫عقدثقافية‪ ... ،‬إلخ‬ ‫فعاليات ال‬ ‫دراسية أو‬ ‫حلقات ال‬ ‫المسمى‬ ‫المبنى‬ ‫في‬ ‫‪26‬‬ ‫رقم‬ ‫الكاال‬ ‫هذا‬ ‫و‬ ‫‪.‬‬ ‫تركته‬ ‫من‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫وشيدت‬ ‫خواريث‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫لهم‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫عن‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫عفية‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫ص‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫مزيج‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫واسعة‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫ركز‬ ‫اللغة العربية والثقافة المعاصرة والراهن‬ ‫االنترنتال‪:‬فعاليات الثقافية‪ ... ،‬إلخ‪.‬‬ ‫دراسية أو‬ ‫حلقات ال‬ ‫‪  www.casaarabe.es‬‬ ‫على‬ ‫الالموقع‬ ‫ً‬ ‫انبثقت‬ ‫التي‬ ‫المدارس‬ ‫وهي‬ ‫)‬ ‫غيري‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى)‬ ‫العربية‪ .‬الحديثة‬ ‫اللغة‬ ‫المدجن تعليم‬ ‫في مدريد‬ ‫لمؤسسة‬ ‫قرا ل‬ ‫الداخلية م‬ ‫الذي‬ ‫على‬ ‫هو‬ ‫مبنى‬ ‫خواتم ال‬ ‫طي‪.‬‬ ‫المتوس‬ ‫والمطبخ‬ ‫آذار‬ ‫الطراز‪/‬‬ ‫مارس‬ ‫وفي‬ ‫التقليديف‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫مكتبة‬ ‫ضاءاته(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الصوتية)‬ ‫المكتبة‬ ‫عليم(‬ ‫كا‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫الحديثةال‬ ‫مثال و‬ ‫سياسة‬ ‫حول ال‬ ‫مهم‬ ‫ورد‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى)‬ ‫رائع(‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫البلدان‪.‬‬ ‫في هذه‬ ‫االجتماعي (السياسي‬ ‫معلومات ‪ ‬‬ ‫‪www.casaarabe.es‬‬ ‫االنترنت‪:‬‬ ‫على‬ ‫االنترنت يقدم‬ ‫على‬ ‫العربي‬ ‫الموقعالبيت‬ ‫موقع‬ ‫إي‬ ‫لوكاس‬ ‫السيد‬ ‫المحسن‬ ‫األنترنت‬ ‫والموقع‬ ‫الخدمات‬ ‫عروض‬ ‫بالتنازل ال‬ ‫وصالة‬ ‫رئيسية‬ ‫مسموحلال‬ ‫قاعة‬ ‫الدخولمنال‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫المركز‬ ‫الدارجة‬ ‫علىال مدريد‬ ‫في‬ ‫الفريدة‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫استلهم‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫هذا‬ ‫تنييمعن‬ ‫مدريد‬ ‫بلدية‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫حلقات‬ ‫آغيرييتم‬ ‫المركز‬ ‫خال‬ ‫م‪.‬دارجة‪.‬‬ ‫معارض ‪ ‬‬ ‫قاعةيتمال‬ ‫سينمائية‪ :.‬من خالل ‪- 1‬‬ ‫تنيمها وتدعو‬ ‫األنشطة التي‬ ‫جميع‬ ‫مفصلة‬ ‫معلومات‬ ‫االنترنت يقدم‬ ‫على‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫موقع‬ ‫هذا‪1 ‬‬ ‫التاسعو‬ ‫هذا‪.‬‬ ‫تركته‬ ‫حولمن‬ ‫‪1881‬‬ ‫راسيةعام‬ ‫دت‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫عنالاللغة‬ ‫تعليم‬ ‫دراسية‬ ‫وبحوث ال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫آذار‬ ‫مارس‪/‬‬ ‫وفي‬ ‫عشر‪.:‬‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫في‬ ‫عن‬ ‫فضال‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫افية‬ ‫مزدوج‬ ‫فضاء‬ ‫وهي‬ ‫شخصا‪،‬‬ ‫‪150‬‬ ‫بسعة‬ ‫بعد‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫وبحوث‬ ‫إجراء‬ ‫ليغدو‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫لصالح‬ ‫بنى‬ ‫كبرى ‪ ‬‬ ‫قاعة ال‬ ‫متعددة‪-‬‬ ‫حول ‪6‬‬ ‫نقطة وتدعو‬ ‫التيذلكتنيمها‬ ‫األنشطة‬ ‫جميع‬ ‫عن‬ ‫مفصلة‬ ‫تمركز‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬ ‫وهي‬ ‫‪.‬‬ ‫المؤسسة‬ ‫إليها‬ ‫مكتبةنخبة‬ ‫متخصصة (تضم‬ ‫بلقيس‪:‬‬ ‫مكتبة‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫مدريد كفي‬ ‫تخصص‬ ‫إذ م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫بلقيس‪.:‬‬ ‫العربية‬ ‫لغة‬ ‫الذي‬ ‫المدجن‬ ‫على‬ ‫ال‬ ‫مكتبة‬ ‫متخصص(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الطراز)‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫يكا‬ ‫السينماعن هذا‬ ‫بالتنازل‬ ‫بلدية‬ ‫قامت‬ ‫‪6008‬‬ ‫رائععام‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫للمحاضرات‬ ‫تصلح‬ ‫ستخدام‬ ‫اال‬ ‫قاعةفي‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫كتبة(من‬ ‫سلة‬ ‫الوسائط المتعددة)‪/‬‬ ‫مكتبة الميدياتيكا‬ ‫وكذلك‪-‬‬ ‫وهي ‪3‬‬ ‫صاديات‬ ‫حول اقت‬ ‫المنشورةالين‬ ‫وهي (أون‬ ‫المصادر‬ ‫للعديد‬ ‫نقطة تمركز‬ ‫إلى)فيذلك‬ ‫إضافة‬ ‫إليها‬ ‫المبانيقراً‬ ‫المؤسسة‪.‬وية‬ ‫منالحي‬ ‫العنوانات‬ ‫مختارةوال‪ ‬من‬ ‫العالم‬ ‫مجتمع في‬ ‫سياسة‬ ‫ليغدوحول‬ ‫مهم‬ ‫مورد‬ ‫فأنها‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫ختارةمن‬ ‫عديد‬ ‫والعربية‬ ‫وي)‬ ‫الفصحى‬ ‫وللعروض(‬ ‫العربية‬ ‫)‪.‬غة‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫السينمائيةة‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫بعد الإجراء‬ ‫العربي‬ ‫الفريدةالبيت‬ ‫لصالح‬ ‫المبنى‬ ‫في‪.‬‬ ‫مدريد‪.‬‬ ‫لمؤسسة‬ ‫الحديثة ل‬ ‫الداخلية م‬ ‫ضاءاته‬ ‫صالون السفراء‬ ‫صاديات‬ ‫حول اقت‬ ‫واالسالمي‪.‬الين‬ ‫وعالمأون‬ ‫المصادر (‬ ‫من‬ ‫بخصوصللعديد‬ ‫اضافة إلى‬ ‫االعمال) فيها‬ ‫العربية‬ ‫البلدان‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫اسبانيا‬ ‫مصادر‬ ‫للجمهور وفيها‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫آذار‬ ‫مارس‪/‬‬ ‫من‪.‬‬ ‫عشر‬ ‫دماتالتاسع‬ ‫‪.‬رن‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫وفي يتم‬ ‫المركز‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫واالسالمي‪.‬‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫سبانيا‬ ‫العربي‪:‬‬ ‫األنترنت‬ ‫والموقع‬ ‫معارض‬ ‫علىال‬ ‫قاعات‬ ‫مخصصة‬ ‫فضاءات‬ ‫وهي‬ ‫الممتازة في‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫عمليات‬ ‫سلسلة‬ ‫والراهن‬ ‫والثقافة‬ ‫اللغة‬ ‫إلى‬ ‫المعاصرة اضافة‬ ‫لمبنى فيها‬ ‫االعمال‬ ‫وعالم‬ ‫العربية‬ ‫البلدان‬ ‫ً‬ ‫آغيري‪.‬السفلي من ا‬ ‫عنالطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫مطعم‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫ببلوغرافية‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫اللغة‬ ‫لمبنى‬ ‫منفيا‬ ‫السفلي‬ ‫تعليم في‬ ‫يقع‬ ‫حول"‪:‬‬ ‫شكرا‬ ‫امت "‬ ‫طعم‬ ‫هذا‬ ‫عن‬ ‫بالتنازل‬ ‫مدريد‬ ‫بلدية‬ ‫متعدد‬ ‫واالنشاءاتال‬ ‫للوسائط‬ ‫وهي‬ ‫وبحوثف‪:‬‬ ‫يدياتيكا‬ ‫مدريد‪.‬‬ ‫لمؤسسة‬ ‫الطابق ل‬ ‫المعارضقرا‬ ‫مركزم‬ ‫الداخلية‬ ‫ضاءاته‬ ‫الفنيةة‪.‬‬ ‫لتنييم‬ ‫مدارس‬ ‫ويقدمهذه البلدان‪.‬‬ ‫السياسي في‬ ‫االجتماعي‬ ‫المعاصرة والراهن‬ ‫والثقافة‬ ‫العربية‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫اللغةمكتبة‬ ‫يقع(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫الفونوتيكا (‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫قيس‪:‬‬ ‫والعربية‬ ‫الفصحى‬ ‫ليغدو(‬ ‫الحديثة‬ ‫للغة‬ ‫ويقدم‬ ‫مكيفة)‪.‬‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫حفيه‬ ‫االستخدامات‪:‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫والموقع‬ ‫الخدمات‬ ‫متعددة‬ ‫عة‬ ‫العربيةقا‬ ‫وهيال‬ ‫وفيه)متعدد‬ ‫تشكيلةفضاء‬ ‫وهي‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫صالةفي‬ ‫خصص‬ ‫إجراء‬ ‫بعد‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫تشكيلةمدريد في مبنى‬ ‫مكيفة‪ .‬العربي في‬ ‫وشرفة البيت‬ ‫مقر‬ ‫معارضهذه ‪ ‬البلدان‪.‬‬ ‫السياسي في‬ ‫االجتماعي‬ ‫قاعة ال‬ ‫حلقاتاللبناني واسعة من األطباق هي‪- 1‬‬ ‫مزيج‬ ‫مركز‪.‬‬ ‫الفيديو)‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫المركزوية‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫ةها‪.‬من‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫مهمل‬ ‫منخال‬ ‫ملياتمن‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫اسعة‬ ‫العالم المتعددة‬ ‫للوسائط‬ ‫وهي‬ ‫الميدياتيكا‬ ‫والمنتديات‬ ‫منايرات‬ ‫مجتمعال‬ ‫الجراء‬ ‫االستخدام‬ ‫في‬ ‫مزيجوال‬ ‫سياسة‬ ‫حول‪ :‬ال‬ ‫مورد‬ ‫في‬ ‫الممتازة‬ ‫الحديثة‬ ‫التحوير‬ ‫اللبنانيهذا المعلم البارز‬ ‫المطبخوقد شيد‬ ‫آغيريمنالقديم‪،‬‬ ‫مدارس‬ ‫معارض ‪   ‬‬ ‫المتوس ‪-‬طيالقاعة‬ ‫والمطبخ التقليدي ‪1‬‬ ‫قاعةالالكبرى‬ ‫‪6‬‬ ‫قراً‬ ‫واالسالمي‪.‬‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫ة‬ ‫طي‪.‬‬ ‫المتوس‬ ‫التقليدي‬ ‫المطبخ‬ ‫المعاصرة‪ ،‬وكذلك‬ ‫والثقافة‬ ‫في‬ ‫متخصص‬ ‫الحجم‬ ‫صغيرة‬ ‫والمعارض‬ ‫وفيها‪ .‬مصادر‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫الدخول‬ ‫السينما‪.‬‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫لمؤسسة‬ ‫خصوصل‬ ‫ربي‪.‬م‬ ‫خلية‬ ‫‪ .1881‬بمبادرة من المحسن لوكاس آغيرّي‬ ‫عام‬ ‫كبرى ‪ ‬‬ ‫في القاعة ال‬ ‫العربية‪ .‬وهو مركز متخصص ‪6‬‬ ‫ميدياتيكا (‬ ‫‪-3‬‬ ‫مكتبة الوسائط المتعددة)‪/‬‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫بلقيس‬ ‫‪:‬‬ ‫األنترنت‬ ‫على‬ ‫وقع‬ ‫حديقة‬ ‫ال‬ ‫العروض‬ ‫تنيم‬ ‫حيث‬ ‫فسيحة‬ ‫حديقة‬ ‫للمقر‬ ‫عن‬ ‫فضال‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫وغرافية‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫مجتمع‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫سياسة‬ ‫ال‬ ‫حول‬ ‫مهم‬ ‫مورد‬ ‫فأنها‬ ‫إي خواريث (‪ )1883 -  1800‬الذي خلف بوفاته‬ ‫مكتبة الوسائط المتعددة)‪/‬‬ ‫ميدياتيكا (‬ ‫‪-- 43‬‬ ‫السفراء‬ ‫والعربية الصالون‬ ‫‪1 ‬‬ ‫الدخول‪1 ‬‬ ‫وفيهاالحديثة‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫تشكيلة‬ ‫ويقدم‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫وي‬ ‫السينمائيةالحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫ة‬ ‫متعددة‬ ‫مكيفة)ة‪ .‬ال‬ ‫للوسائط‬ ‫مركز‬ ‫وهي‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫العربي‪.‬‬ ‫مصادر( في‬ ‫المسرحية‬ ‫الموسيقية و‬ ‫واألنشطة‬ ‫مكتبة‬ ‫والفيديوتيكا (‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫ونوتيكا (‬ ‫المراكز التعليمية‪.‬‬ ‫صالونلدعم‬ ‫من ثروته‬ ‫الفصحى) جزءا‬ ‫السفراء‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫ل‬ ‫خال‬ ‫من‬ ‫‪.‬‬ ‫الدارجة‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫ببلوغرافيةمزيج‬ ‫األطباق هي‬ ‫من‬ ‫هذا فضال عن‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫الطلق‪.‬‬ ‫الهواء‬ ‫ديو)‪.‬‬ ‫وكذلك‬ ‫المعاصرة‪،‬‬ ‫والثقافة‬ ‫السينما‬ ‫تصميم هذا البناء المعماري الجميل من‬ ‫وضع‬ ‫وقد‬ ‫آغيري‬ ‫مدارس‬ ‫المدجن‪ .‬الجديد (نيو ‪ ‬‬ ‫لمبنى ‪ ‬‬ ‫فضاءاتالعربية‪.‬‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫من) ا‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫التقليدي‪:‬ال يقع‬ ‫حول"‬ ‫همشكرا‬ ‫"‬ ‫طي‪.‬‬ ‫المتوس‬ ‫تأجير‬ ‫يمكن‬ ‫فيو(ال‬ ‫تأجير‬ ‫مكتبة‬ ‫مختلف (‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫الصوتية‬ ‫المكتبة‬ ‫الفونوتيكا‬ ‫العالم‬ ‫قاعات‪:‬في‬ ‫مجتمع‬ ‫سياسة‬ ‫المعماري‬ ‫)‬ ‫المودخر‬ ‫الطراز‬ ‫آغيري‪.‬‬ ‫مدارس‬ ‫البيت العربي في مدريد في مبنى‬ ‫مقر‬ ‫وهي مكتبة متخصصة يقع‬ ‫نخبة ‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫تضم‬ ‫‪:‬‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫تشكيلة‬ ‫ويقدم‬ ‫‪.‬‬ ‫مكيفة‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫كز‬ ‫‪.‬‬ ‫)‬ ‫الفيديو‬ ‫أو‬ ‫االجتماعات‬ ‫عقد‬ ‫بهدف‬ ‫سواء‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫مصادر‬ ‫وفيها‬ ‫للجمهور‬ ‫مسموح‬ ‫ول‬ ‫البارز‪-‬‬ ‫أيوسو (‬ ‫رودريغيث‬ ‫أميليو‬ ‫يقعشهير‬ ‫ال‬ ‫‪1885‬ى‬ ‫في مبن‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫العربي‬ ‫مقر‬ ‫المعلم‬ ‫شيد هذا‬ ‫وقد‬ ‫البيتالقديم‪،‬‬ ‫فيآغيري‬ ‫مدارس‬ ‫هي‪1 ‬‬ ‫الحي‪.‬وية المنشورة‬ ‫عن)من‬ ‫مختارة‬ ‫المطبخ‬ ‫مزيج‬ ‫األطباق‬ ‫يممن‬ ‫هذا‬ ‫مهمة‪،‬‬ ‫ومراجع‬ ‫الفصحى‬ ‫الحديثةمن(‬ ‫العربية‬ ‫العنوانات‪ ...‬إلخ‬ ‫والعربيةفية‪،‬‬ ‫اللبنانيثقا‬ ‫فعاليات ال‬ ‫فضالأو ال‬ ‫دراسية‬ ‫حلقات ال‬ ‫اللغة ال‬ ‫من‬ ‫أول‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫أيوسو‬ ‫رودريغيث‬ ‫و‬ ‫)‪.‬‬ ‫‪1881‬‬ ‫البارز‬ ‫القديم‪،‬منوقد شيد‬ ‫آغيري‬ ‫مدارس‬ ‫ّي‬ ‫المعلم آغير‬ ‫المحسنهذالوكاس‬ ‫بمبادرة‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫‪.‬‬ ‫طي‬ ‫المتوس‬ ‫التقليدي‬ ‫خ‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫مركز‬ ‫مكتبة‬ ‫(‬ ‫والفيديوتيكا‬ ‫)‬ ‫الصوتية‬ ‫مكتبة‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫ل‬ ‫خال‬ ‫من‬ ‫‪.‬‬ ‫رجة‬ ‫‪ ‬‬ ‫‪www.casaarabe.es‬‬ ‫‪:‬‬ ‫االنترنت‬ ‫على‬ ‫الموقع‬ ‫عمال‬ ‫خلف أ‬ ‫بين‬ ‫من‬ ‫من قد‬ ‫الطراز‬ ‫روج هذا‬ ‫آغيرّي‬ ‫لوكاس‬ ‫المحسن‬ ‫بمبادرة‬ ‫‪1881‬‬ ‫عام‬ ‫بوفاته‬ ‫صممالذي‬ ‫‪)1883‬‬ ‫كان‪ ‬‬ ‫‪-  1800‬‬ ‫خواريث (‬ ‫إي‬ ‫‪ ‬‬ ‫لمبن��‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫مطعم‬ ‫والعربية‬ ‫)‬ ‫الفصحى‬ ‫(‬ ‫الحديثة‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫تعليم اللغة‬ ‫اسية وبحوث‬ ‫العربية‪.‬االنترنت يقدم معلومات‬ ‫العربي على‬ ‫حولالبيت‬ ‫موقع‬ ‫الواقع‬ ‫أنغالدا‬ ‫دوق‬ ‫والمندرس بوفاته‬ ‫خلف‬ ‫الرائعالذي‬ ‫‪)1883‬‬ ‫لدعم‪ - ‬‬ ‫‪1800‬‬ ‫قصر (‬ ‫خواريث‬ ‫مكيفة‪ .‬ويقدمإي‬ ‫التعليمية‪.‬‬ ‫المراكز‬ ‫ثروته‬ ‫أخرىمن‬ ‫جزءا‬ ‫مفصلة‪1 ‬‬ ‫تشكيلة‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫وفيه‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫تبة بلقيس‪:‬‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫ل‬ ‫خال‬ ‫من‬ ‫‪.‬‬ ‫الدارجة‬ ‫وتدعو‬ ‫تنيمها‬ ‫التي‬ ‫األنشطة‬ ‫جميع‬ ‫عن‬ ‫من‪.‬‬ ‫‪1888‬‬ ‫المراكزوالمشيد‬ ‫ّانا‬ ‫تصميمال‬ ‫الباسيو دي‬ ‫في‬ ‫لدعم‬ ‫ثروته‬ ‫جزءا من‬ ‫عامجميل‬ ‫التعليمية‪.‬ال‬ ‫المعماري‬ ‫كاستيبناء‬ ‫هذا ال‬ ‫وضع‬ ‫وقد‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫مزيج‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫واسعة‬ ‫في‬ ‫تخصص‬ ‫م‬ ‫مركز‬ ‫وهو‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫وبحوث‬ ‫دراسية‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫ة‬ ‫وي‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫لعربية‪.‬من‬ ‫تارة‬ ‫تمركز‬ ‫نقطة‬ ‫ك‬ ‫ذل‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬ ‫وهي‬ ‫‪.‬‬ ‫المؤسسة‬ ‫إليها‬ ‫مصارعة‬ ‫مشاركا‬ ‫مصمما‬ ‫ايضا‬ ‫وكان‬ ‫لساحةالجميل من‬ ‫الجديدال(بناء‬ ‫تصميم هذا‬ ‫وضع‬ ‫وقد‬ ‫المعماري‬ ‫المعماري)‬ ‫المودخر‬ ‫نيو‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫الين)‪ ‬‬ ‫‪.‬‬ ‫طي‬ ‫المتوس‬ ‫التقليدي‬ ‫والمطبخ‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫بلقيس‬ ‫مكتبة‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫انيا‬ ‫والعربية‬ ‫)‬ ‫الفصحى‬ ‫(‬ ‫الحديثة‬ ‫عربية‬ ‫صاديات‬ ‫اقت‬ ‫حول‬ ‫ون‬ ‫أ‬ ‫(‬ ‫المصادر‬ ‫من‬ ‫للعديد‬ ‫هذه‬ ‫‪( 1888‬‬ ‫بنيت عام‬ ‫مدريد‬ ‫الثيران في‬ ‫المودخر‬ ‫التي(نيو‬ ‫الجديد‬ ‫المدجن‬ ‫الطراز‬ ‫المعماري‪-‬‬ ‫‪1885‬‬ ‫أيوسو) (‬ ‫رودريغيث‬ ‫أميليو‬ ‫الشهير‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫عم‬ ‫في‬ ‫المنشورة‬ ‫ة‬ ‫وي‬ ‫الحي‬ ‫العنوانات‬ ‫من‬ ‫مختارة‬ ‫حلقات‬ ‫تنييم‬ ‫يتم‬ ‫المركز‬ ‫ل‬ ‫خال‬ ‫إلى‬ ‫اضافة‬ ‫فيها‬ ‫االعمال‬ ‫وعالم‬ ‫العربية‬ ‫البلدان‬ ‫مصارعة‬ ‫لساحة‬ ‫الساس‬ ‫أميليو ا‬ ‫مثلت‬ ‫من‪-‬‬ ‫‪1885‬‬ ‫أيوسو‬ ‫رودريغيث‬ ‫شهير‬ ‫كان (أول‬ ‫الملهمالذي‬ ‫أيوسو‬ ‫رودريغيث‬ ‫الساحة)‪ .‬و‬ ‫ال‪1881‬‬ ‫‪1 ‬‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫بخصوص‬ ‫اسبانيا‬ ‫تشكيلة‬ ‫ويقدم‬ ‫‪.‬‬ ‫مكيفة‬ ‫وشرفة‬ ‫رئيسية‬ ‫صالة‬ ‫ه‬ ‫‪.‬‬ ‫العربية‬ ‫اللغة‬ ‫تعليم‬ ‫حول‬ ‫ث‬ ‫اللغة العربية والثقافة المعاصرة والراهن‬ ‫وكذلك‬ ‫مدريد‬ ‫صممفي‬ ‫بينتاس‬ ‫في‬ ‫الحالية‬ ‫أول من‬ ‫الذيمنكان‬ ‫أيوسو‬ ‫رودريغيث‬ ‫هذا و‬ ‫الثيران)‪.‬‬ ‫‪1881‬‬ ‫عمال‬ ‫بين) أ‬ ‫الس قد‬ ‫كان‬ ‫الطراز‬ ‫روج‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫‪:‬‬ ‫"‬ ‫شكرا‬ ‫"‬ ‫مطعم‬ ‫نخبة‬ ‫تضم‬ ‫متخصصة‬ ‫مكتبة‬ ‫وهي‬ ‫‪:‬‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫مزيج‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫سعة‬ ‫االجتماعي السياسي في هذه البلدان‪.‬‬ ‫يسوع‪.‬‬ ‫الطفل‬ ‫مستشفى‪ ‬‬ ‫والمندرس أعمال‬ ‫صمم من بين‬ ‫كان‬ ‫الطراز‬ ‫هذا‬ ‫روج‬ ‫الواقع‬ ‫أنغالداقدالرائع‬ ‫دوق‬ ‫قصر‬ ‫أخرى‬ ‫مكيفة‪ .‬ويقدم تشكيلة‬ ‫صالة‬ ‫وفيه‬ ‫قاعة‪.‬‬ ‫المتوسطي‬ ‫التقليدي‬ ‫مطبخ‬ ‫وشرفةفي‬ ‫المنشورة‬ ‫العنوانات‬ ‫معارض ‪ ‬‬ ‫رئيسية ال‬ ‫وية‪-‬‬ ‫الحي‪1‬‬ ‫كل‬ ‫شجعت‬ ‫التاسع‬ ‫أخرىإسبانيا‬ ‫في‬ ‫والمندرس‬ ‫الرائع‬ ‫دوق‬ ‫الواقع‪.‬‬ ‫‪1888‬‬ ‫عشرعام‬ ‫والمشيد‬ ‫أنغالداّانا‬ ‫القرني‬ ‫خواتمال كاست‬ ‫قصردي‬ ‫الباسيو‬ ‫في‬ ‫‪.‬‬ ‫واالسالمي‬ ‫العربي‬ ‫العالم‬ ‫ص‬ ‫اللبناني‬ ‫المطبخ‬ ‫من‬ ‫مزيج‬ ‫هي‬ ‫األطباق‬ ‫من‬ ‫واسعة‬ ‫‪ ‬‬ ‫كبرى‬ ‫ال‬ ‫قاعة‬ ‫ال‬ ‫‬‫‪6‬‬ ‫ناحية‬ ‫الكولونيالية‬ ‫من‬ ‫لساحةعاممن‪.1888‬‬ ‫والمشيد‬ ‫وتطلعاتهايّانا‬ ‫كاست‬ ‫السياسةدي ال‬ ‫وكانالباسيو‬ ‫في‬ ‫‪1 ‬‬ ‫مصارعة‬ ‫مشاركا‬ ‫مصمما‬ ‫ايضا‬ ‫لمبنى‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الطابق‬ ‫في‬ ‫يقع‬ ‫"‪:‬‬ ‫‪.‬‬ ‫طي‬ ‫المتوس‬ ‫التقليدي‬ ‫والمطبخ‬ ‫‪/‬‬ ‫)‬ ‫المتعددة‬ ‫الوسائط‬ ‫مكتبة‬ ‫(‬ ‫ميدياتيكا‬ ‫ال‬ ‫‬‫‪3‬‬ ‫والمجتمع الذي كان متأثراً باالستشراق‬ ‫مصارعة‬ ‫وكان‬ ‫هذه‬ ‫لساحة‪( 1888‬‬ ‫مشاركا عام‬ ‫مصمماالتي بنيت‬ ‫ايضا مدريد‬ ‫الثيران في‬ ‫تشكيلة‬ ‫ويقدم‬ ‫‪.‬‬ ‫مكيفة‬ ‫وشرفة‬ ‫ئيسية‬ ‫السفراء‬ ‫صالون‬ ‫الرومانسي على تقييم وإستعادة ونشر الفن‬ ‫طباق هي مزيج من المطبخ ‪1 ‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫لساحة‪( 1888‬هذه‬ ‫الملهم عام‬ ‫التي بنيت‬ ‫مدريد‬ ‫الثيران في‬ ‫مصارعة‬ ‫الساس‬ ‫مثلت ا‬ ‫الساحة‬ ‫اللبناني‬ ‫اإلسباني اإلسالمي واألساليب التي كانت سائدة‬ ‫مصارعة‬ ‫لساحة‬ ‫الس الملهم‬ ‫الساس‬ ‫الثيران مثلت‬ ‫الساحة‬ ‫وكذلك‬ ‫مدريد)‬ ‫بينتاس في‬ ‫الحالية افي‬ ‫دي المتوسطي‪.‬‬ ‫مدارس آغيري‪.‬‬ ‫آنذاك والمعروفة باسم األسلوب اإلسالمي الجديد‬ ‫‪ ‬‬ ‫الس بينتاس في مدريد) وكذلك‬ ‫الطفل في‬ ‫مستشفىالحالية‬ ‫الثيران‬ ‫يسوع‪.‬‬ ‫يقع مقر البيت العربي في مدريد في مبنى‬ ‫أو العربي الجديد أو المدجن الجديد أو أسلوب‬ ‫خواتميسوع‪.‬‬ ‫إسبانياالطفل‬ ‫مستشفى‬ ‫القرن التاسع عشر شجعت كل‬ ‫في‬ ‫‪1 ‬مدارس آغيري القديم‪ ،‬وقد شيد هذا المعلم البارز‬ ‫شجعت كل‬ ‫وتطلعاتها‪2 ‬التاسع عشر‬ ‫السياسةخواتم القرن‬ ‫من إسبانيا‬ ‫في‬ ‫ناحية‬ ‫الكولونيالية من‬ ‫عام ‪ 1881‬بمبادرة من المحسن لوكاس آغيرّي‬


2

6


‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫مكتبة الوسائط المتعددة)‪/‬‬ ‫ميدياتيكا (‬ ‫السفراء‬ ‫‪ - 3‬الصالون‬ ‫صالون السفراء‬ ‫مدارس آغيري‪.‬‬ ‫مقرآغيري‪.‬‬ ‫مدارس‬ ‫البيت العربي في مدريد في مبنى‬ ‫يقع‬ ‫ى‬ ‫مبن‬ ‫في‬ ‫مدريد‬ ‫في‬ ‫العربي‬ ‫البيت‬ ‫مقر‬ ‫يقع‬ ‫مدارس آغيري القديم‪ ،‬وقد شيد هذا المعلم البارز‬ ‫البارز‬ ‫المعلم‬ ‫هذا‬ ‫شيد‬ ‫وقد‬ ‫القديم‪،‬‬ ‫آغيري‬ ‫مدارس‬ ‫عام ‪ 1881‬بمبادرة من المحسن لوكاس آغيرّي‬ ‫ّي‬ ‫خلفآغير‬ ‫لوكاس‬ ‫خواريث (بمبادرة‬ ‫عام ‪1881‬‬ ‫بوفاته‬ ‫المحسنالذي‬ ‫من‪)1883‬‬ ‫‪ -  1800‬‬ ‫إي‬ ‫خلف بوفاته‬ ‫الذي‬ ‫)‬ ‫‪1883‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫‬‫‪ ‬‬ ‫‪1800‬‬ ‫(‬ ‫خواريث‬ ‫إي‬ ‫جزءا من ثروته لدعم المراكز التعليمية‪.‬‬ ‫تصميملدعم‬ ‫وضع ثروته‬ ‫جزءا من‬ ‫التعليمية‪.‬الجميل من‬ ‫المراكزالمعماري‬ ‫هذا البناء‬ ‫وقد‬ ‫ال‬ ‫المعماري‬ ‫بناء‬ ‫ال‬ ‫هذا‬ ‫تصميم‬ ‫وضع‬ ‫وقد‬ ‫من‬ ‫جميل‬ ‫الطراز المدجن الجديد (نيو المودخر) المعماري‬ ‫رودريغيث المودخر‬ ‫المدجن الجديد (نيو‬ ‫المعماري‪-‬‬ ‫أيوسو) (‪1885‬‬ ‫الطراز أميليو‬ ‫الشهير‬ ‫‪1885‬‬ ‫رودريغيث‬ ‫شهير)‪ .‬وأميليو‬ ‫من‪-‬‬ ‫)‪1845‬‬ ‫أيوسوكان (أول‬ ‫أيوسو الذي‬ ‫رودريغيث‬ ‫ال‪1881‬‬ ‫من‬ ‫أول‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫أيوسو‬ ‫رودريغيث‬ ‫و‬ ‫)‪.‬‬ ‫‪1881‬‬ ‫روج هذا الطراز كان قد صمم من بين أعمال‬ ‫عمال‬ ‫صمم من بين‬ ‫الطراز كان‬ ‫أخرى هذا‬ ‫روج‬ ‫والمندرس أالواقع‬ ‫أنغالداقدالرائع‬ ‫قصر دوق‬ ‫الواقع‬ ‫والمندرس‬ ‫الرائع‬ ‫أنغالدا‬ ‫دوق‬ ‫قصر‬ ‫أخرى‬ ‫في الباسيو دي ال كاستيّانا والمشيد عام ‪.1888‬‬ ‫مصارعة‪.‬‬ ‫لساحةعام ‪1888‬‬ ‫والمشيد‬ ‫مصمماكاستيّانا‬ ‫ايضا دي ال‬ ‫وكانالباسيو‬ ‫في‬ ‫مشاركا‬ ‫مصارعة‬ ‫لساحة‬ ‫مشاركا‬ ‫مصمما‬ ‫ايضا‬ ‫وكان‬ ‫الثيران في مدريد التي بنيت عام ‪( 1888‬هذه‬ ‫هذه‬ ‫لساحة‪( 1888‬‬ ‫الملهم عام‬ ‫التي بنيت‬ ‫مدريد‬ ‫الثيران في‬ ‫مصارعة‬ ‫الساس‬ ‫مثلت ا‬ ‫الساحة‬ ‫مصارعة‬ ‫لساحة‬ ‫الملهم‬ ‫الساس‬ ‫ا‬ ‫ت‬ ‫مثل‬ ‫الساحة‬ ‫الثيران الحالية في الس بينتاس في مدريد) وكذلك‬ ‫الس بينتاس في مدريد) وكذلك‬ ‫الطفل في‬ ‫مستشفىالحالية‬ ‫الثيران‬ ‫يسوع‪.‬‬ ‫خواتميسوع‪.‬‬ ‫إسبانياالطفل‬ ‫مستشفى‬ ‫القرن التاسع عشر شجعت كل‬ ‫في‬ ‫كل‬ ‫شجعت‬ ‫عشر‬ ‫التاسع‬ ‫القرن‬ ‫خواتم‬ ‫إسبانيا‬ ‫في‬ ‫من السياسة وتطلعاتها الكولونيالية من ناحية‬ ‫ناحية‬ ‫الكولونيالية من‬ ‫وتطلعاتها‬ ‫كان متأثراً‬ ‫باالستشراق‬ ‫السياسة الذي‬ ‫ومنالمجتمع‬ ‫ً‬ ‫باالستشراق‬ ‫ا‬ ‫متأثر‬ ‫كان‬ ‫الذي‬ ‫المجتمع‬ ‫والرومانسي على تقييم وإستعادة ونشر الفن‬ ‫الفن‬ ‫وإستعادة‬ ‫سالمي تقييم‬ ‫مانسياإل على‬ ‫الرو‬ ‫ونشر سائدة‬ ‫التي كانت‬ ‫واألساليب‬ ‫سباني‬ ‫اإل‬ ‫سائدة‬ ‫سالميباسمواألاألساليب‬ ‫سباني اإل‬ ‫اإل‬ ‫كانت الجديد‬ ‫التيسالمي‬ ‫سلوب اإل‬ ‫والمعروفة‬ ‫آنذاك‬ ‫الجديد‬ ‫سلوب اإل‬ ‫باسم األ‬ ‫والمعروفة‬ ‫سالمي أسلوب‬ ‫الجديد أو‬ ‫المدجن‬ ‫الجديد أو‬ ‫آنذاكالعربي‬ ‫أو‬ ‫أو العربي الجديد أو المدجن الجديد أو أسلوب‬ ‫‪2 ‬‬ ‫‪2 ‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫‪ ‬‬

‫‪4‬‬


‫الثيران في مدريد التي بنيت عام ‪( 1888‬هذه‬ ‫الساحة مثلت االساس الملهم لساحة مصارعة‬ ‫الثيران الحالية في الس بينتاس في مدريد) وكذلك‬ ‫مستشفى الطفل يسوع‪.‬‬ ‫في إسبانيا خواتم القرن التاسع عشر شجعت كل‬ ‫من السياسة وتطلعاتها الكولونيالية من ناحية‬ ‫والمجتمع الذي كان متأثراً باالستشراق‬ ‫الرومانسي على تقييم وإستعادة ونشر الفن‬ ‫اإلسباني اإلسالمي واألساليب التي كانت سائدة‬ ‫آنذاك والمعروفة باسم األسلوب اإلسالمي الجديد‬ ‫أو العربي الجديد أو المدجن الجديد أو أسلوب‬ ‫الحمراء وبذلك أضحت الجماليات الشرقية‬ ‫‪2 ‬‬ ‫عنصراً ذاتيا ً للهوية الوطنية‪ .‬في الوقت عينه‬ ‫طرأ على مدريد زيادة سكانية شكلت عامالً‬ ‫‪ ‬‬ ‫حاسما ً في النمو الحضري للمدينة وفي يل هذه‬ ‫الحاجة الملحة تم تبني أسلوب استخدام الطابوق‬ ‫كمادة اساسية للبناء‪.‬‬ ‫شرع في بناء مدارس آغيرّي‪ ،‬المصنفة كأثر‬ ‫تراثي محمي عام ‪ ،1881‬على مساحة من‬ ‫األرض تنازلت عنها بلدية مدريد وقد افتتحت في‬ ‫‪ 18‬اكتوبر‪ /‬تشرين الثاني عام ‪ .1882‬و��و مبنى‬ ‫معزول يتألف من طابق أرضي مستطيل ذي‬ ‫ثالثة اقسام‪ ،‬قسم من طابقين وطابق سفلي وبرج‪-‬‬ ‫مرقب على هيئة واجهة من الطابوق (لونه بني‬ ‫في الواجهة األمامية وأحمر في أطر البوابات)‬ ‫ومن الحجر الكلسي عبر بناء عالي الجودة‬ ‫وتركيبة معتنى بها وتزيين بديع‪ .‬وعقب افتتاحها‬ ‫بثالث سنوات كلف المعماري نفسه بوضع سياج‬ ‫جميل من الحديد المصهور فضال عن الحديقة‬ ‫واألجنحة الخارجية‪.‬‬ ‫وعلى الرغم من التحويرات المختلفة والتوسعات‬ ‫التي تعرض لها المبنى على مر االعوام فانه‬ ‫مازال يعد واحداً من أهم االعمال التي تمثل‬ ‫األسلوب المدجن الجديد في مدريد إذ يتجسد في‬ ‫تصميمه المبدءان الثابتان اللذان يقوم عليهما هذا‬ ‫االسلوب‪ :‬ونعني بهما استخدام الطابوق كمادة‬ ‫رئيسية للبناء والتزيين القائم على أساس التالعب‬ ‫بتوزيع الطابوق في الجدار من خالل أشكال العقد‬ ‫والمعينات وأسنان المنشار‪...‬إلخ‪.‬‬ ‫هذا المبنى الواقع في إحدى المناطق االكثر شهرة‬ ‫في المدينة في حي ساالمنكة المعروف بجوار‬ ‫متنزه الرتيرو وبوابة القلعة وما يتمتع به من‬ ‫مهارة تقنية وعبقرية فنية في ترجمة لغة الماضي‬ ‫ومزاوجتها مع الطابوق جعلت من رودريغيث‬ ‫أيوسو أكبر ناشر لهذا األسلوب الجديد كما جعلت‬ ‫من مدارس آغيري نموذجا ً ممتازاً للحلول‬ ‫التنميقية والتزيينية لعمارة المباني المخصصة‬

‫شرع في بناء مدارس آغيرّي‪ ،‬المصنفة كأثر‬ ‫تراثي محمي عام ‪ ،1881‬على مساحة من‬ ‫األرض تنازلت عنها بلدية مدريد وقد افتتحت في‬ ‫‪ 18‬اكتوبر‪ /‬تشرين الثاني عام ‪ .1882‬وهو مبنى‬ ‫معزول يتألف من طابق أرضي مستطيل ذي‬ ‫ثالثة اقسام‪ ،‬قسم من طابقين وطابق سفلي وبرج‪-‬‬ ‫مرقب على هيئة واجهة من الطابوق (لونه بني‬ ‫في الواجهة األمامية وأحمر في أطر البوابات)‬ ‫ومن الحجر الكلسي عبر بناء عالي الجودة‬ ‫وتركيبة معتنى بها وتزيين بديع‪ .‬وعقب افتتاحها‬ ‫بثالث سنوات كلف المعماري نفسه بوضع سياج‬ ‫جميل من الحديد المصهور فضال عن الحديقة‬ ‫واألجنحة الخارجية‪.‬‬ ‫وعلى الرغم من التحويرات المختلفة والتوسعات‬ ‫التي تعرض لها المبنى على مر االعوام فانه‬ ‫مازال يعد واحداً من أهم االعمال التي تمثل‬ ‫األسلوب المدجن الجديد في مدريد إذ يتجسد في‬ ‫تصميمه المبدءان الثابتان اللذان يقوم عليهما هذا‬ ‫االسلوب‪ :‬ونعني بهما استخدام الطابوق كمادة‬ ‫رئيسية للبناء والتزيين القائم على أساس التالعب‬ ‫بتوزيع الطابوق في الجدار من خالل أشكال العقد‬ ‫والمعينات وأسنان المنشار‪...‬إلخ‪.‬‬ ‫هذا المبنى الواقع في إحدى المناطق االكثر شهرة‬ ‫في المدينة في حي ساالمنكة المعروف بجوار‬ ‫متنزه الرتيرو وبوابة القلعة وما يتمتع به من‬ ‫مهارة تقنية وعبقرية فنية في ترجمة لغة الماضي‬ ‫ومزاوجتها مع الطابوق جعلت من رودريغيث‬ ‫أيوسو أكبر ناشر لهذا األسلوب الجديد كما جعلت‬ ‫من مدارس آغيري نموذجا ً ممتازاً للحلول‬ ‫التنميقية والتزيينية لعمارة المباني المخصصة‬ ‫للسكن في مدريد من الطراز المدجن الجديد الذي‬ ‫حيي باقبال واسع في العقود األخيرة من القرن‬ ‫التاسع عشر‪.‬‬ ‫في عام ‪ 1811‬الحق المبنى مباشرة ببلدية مدريد‪.‬‬ ‫ومنذ ذلك الوقت أجريت له عدة ترميمات قام بها‬ ‫متخصصون كبييدو وفلوريث أو خينر دي لوس‬ ‫ريّوس‪ .‬وفي حوالي عام ‪ 1881‬أغلق كمركز‬ ‫تعليمي وتحول إلى مكاتب لبلدية مدريد‪ ،‬وما بين‬ ‫عامي ‪ 1888 -  1888 ‬خضع لعملية ترميمات‬ ‫جديدة ليضم مدرسة البلدية لإلعداد والتكوين‪.‬‬ ‫ومنذ عام ‪ 6002‬أصبح مقراً للبيت العربي وفي‬ ‫أعقاب التصليحات التي اجريت لتحوير المبنى‬ ‫لهذا الغرض أصبح المبنى يضم طابقين مع طابق‬ ‫آخر سفلي وتم االحتفاي بالبرج كما كان في‬ ‫صورته االصلية وباجزائه الثالثة المشيدة من‬ ‫الطابوق وأبقي على الفتحات ‪ ‬والساعات مع‬ ‫الجزء العلوي المصمم من المعدن والزجاج‪.‬‬


‫االسلوب‪ :‬ونعني بهما استخدام الطابوق كمادة‬ ‫رئيسية للبناء والتزيين القائم على أساس التالعب‬ ‫بتوزيع الطابوق في الجدار من خالل أشكال العقد‬ ‫والمعينات وأسنان المنشار‪...‬إلخ‪.‬‬ ‫هذا المبنى الواقع في إحدى المناطق االكثر شهرة‬ ‫في المدينة في حي ساالمنكة المعروف بجوار‬ ‫متنزه الرتيرو وبوابة القلعة وما يتمتع به من‬ ‫مهارة تقنية وعبقرية فنية في ترجمة لغة الماضي‬ ‫ومزاوجتها مع الطابوق جعلت من رودريغيث‬ ‫أيوسو أكبر ناشر لهذا األسلوب الجديد كما جعلت‬ ‫من مدارس آغيري نموذجا ً ممتازاً للحلول‬ ‫التنميقية والتزيينية لعمارة المباني المخصصة‬ ‫للسكن في مدريد من الطراز المدجن الجديد الذي‬ ‫حيي باقبال واسع في العقود األخيرة من القرن‬ ‫التاسع عشر‪.‬‬ ‫في عام ‪ 1811‬الحق المبنى مباشرة ببلدية مدريد‪.‬‬ ‫ومنذ ذلك الوقت أجريت له عدة ترميمات قام بها‬ ‫متخصصون كبييدو وفلوريث أو خينر دي لوس‬ ‫ريّوس‪ .‬وفي حوالي عام ‪ 1881‬أغلق كمركز‬ ‫تعليمي وتحول إلى مكاتب لبلدية مدريد‪ ،‬وما بين‬ ‫عامي ‪ 1888 -  1888 ‬خضع لعملية ترميمات‬ ‫جديدة ليضم مدرسة البلدية لإلعداد والتكوين‪.‬‬ ‫ومنذ عام ‪ 6002‬أصبح مقراً للبيت العربي وفي‬ ‫أعقاب التصليحات التي اجريت لتحوير المبنى‬ ‫لهذا الغرض أصبح المبنى يضم طابقين مع طابق‬ ‫آخر سفلي وتم االحتفاي بالبرج كما كان في‬ ‫صورته االصلية وباجزائه الثالثة المشيدة من‬ ‫الطابوق وأبقي على الفتحات ‪ ‬والساعات مع‬ ‫الجزء العلوي المصمم من المعدن والزجاج‪.‬‬ ‫‪3 ‬‬

‫ريّوس‪ .‬وفي حوالي عام ‪ 1881‬أغلق كمركز‬ ‫تعليمي وتحول إلى مكاتب لبلدية مدريد‪ ،‬وما بين‬ ‫عامي ‪ 1888 -  1888 ‬خضع لعملية ترميمات‬ ‫جديدة ليضم مدرسة البلدية لإلعداد والتكوين‪.‬‬ ‫ومنذ عام ‪ 6002‬أصبح مقراً للبيت العربي وفي‬ ‫أعقاب التصليحات التي اجريت لتحوير المبنى‬ ‫لهذا الغرض أصبح المبنى يضم طابقين مع طابق‬ ‫آخر سفلي وتم االحتفاي بالبرج كما كان في‬ ‫صورته االصلية وباجزائه الثالثة المشيدة من‬ ‫الطابوق وأبقي على الفتحات ‪ ‬والساعات مع‬ ‫الجزء العلوي المصمم من المعدن والزجاج‪.‬‬ ‫واليوم يبرز هذا البرج الذي يصل ارتفاعه إلى‬ ‫‪ 38‬متراً كمعلم فريد ‪3 ‬ضمن المشهد العمراني‬ ‫لمدينة مدريد‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫‪ - 1‬السور ‪ ‬‬ ‫‪ - 6‬الواجهة االمامية ‪ ‬‬ ‫‪ - 3‬الواجهة الخلفية ‪ ‬‬ ‫الذي ‪ ‬يصل ارتفاعه إلى‬ ‫البرج‬ ‫البرج‬ ‫رز ‪-‬هذانوافذ‬ ‫واليوم يب ‪8‬‬ ‫مشهد العمراني‬ ‫فريد ضمن‬ ‫الخارجي ال ‪ ‬‬ ‫كمعلمالسقف‬ ‫‪ 38‬متراً ‪- 5‬‬ ‫مدريد‪ -.‬عمل الحفر (الغرافيك) يعود لعام‬ ‫لمدينة ‪2‬‬ ‫‪   1868‬‬ ‫‪ - 1‬السور‬ ‫‪ - 6‬الواجهة االمامية ‪ ‬‬ ‫متنزه‬ ‫الرتيرو‪ -‬الواجهة الخلفية ‪ ‬‬ ‫‪3‬‬ ‫مؤتلفة ‪ ‬تتكون من‪:‬‬ ‫البيت‬ ‫مؤسسة البرج‬ ‫العربي ‪ -‬نوافذ‬ ‫‪8‬‬ ‫القانوني‪:‬‬ ‫السقف الخارجي ‪ ‬‬ ‫رقم االيداع‪- 5‬‬ ‫‪ - 2‬عمل الحفر (الغرافيك) يعود لعام‬ ‫‪  1868‬‬ ‫متنزه الرتيرو‬ ‫البيت العربي مؤسسة مؤتلفة تتكون من‪:‬‬ ‫رقم االيداع القانوني‪:‬‬

‫‪ ‬‬

‫‪3‬‬


núñez de baLb

CasTeLLó

oa

VeLÁzQuez aL

Ca

o’do

nne

LL

+34 91 563 30 66 www.casaarabe.es C/ Alcalá, 62 · 28009 Madrid

Casa Árabe es un ConsorCio formado por:

Depósito Legal M-40461-2012

parQue deL reTiro


البيت العربي: مقرّ مدريد