Issuu on Google+

‫محافظة مسندم‪..‬‬

‫واجهة السياحة العمانية‬

‫‪26‬‬

‫‪ 02‬معرض الكتاب يحفز الشباب على القراءة واقتناء الكتب المفيدة‬

‫‪14‬‬ ‫‪20‬‬

‫أمير البلوشــي‪ ..‬وصيـف بطولة ريـدبول «للفريـسـتـايل فـوتبول»‬

‫عالء الوهيبي‪..‬أحب توثيق الحدث في أي مكان أذهب إليه‬

‫‪Al Barzah‬‬

‫األربعاء ‪ 12‬مارس ‪2014‬‬ ‫العدد ‪ 32 / 23‬صفحة‬


‫سوالف‬

‫‪3‬‬

‫ــمفيدة‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫ـــباب على‬


‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫سوالف‬

‫‪2‬‬

‫معرض الكتاب يحفز الشــ‬

‫القراءة واقتناء الكتب الــ‬


‫سوالف‬ ‫سلطان االسماعيلي‬

‫ناصر الراشدي‬

‫مريم البلوشية‬

‫محمد الشقصي‬

‫تنظيم وإقبال جيد‬

‫إسالم شريف مشارك ضمن معرض مسقط الدولي‬ ‫للكت��اب ‪ 2014‬أوضح لن��ا عن مش��اركته قائال‪ :‬الفئة‬ ‫األكث��ر إقب��اال لل��دار من فئ��ة الش��باب وكبار‬ ‫السن‪ ،‬الدار متخصصة في الكتاب اإلسالمي‬ ‫المترج��م لس��بعين لغة‪ ،‬تس��تهدف الناس‬ ‫المس��لمين غي��ر الناطقين باللغ��ة العربية‬ ‫وغير المس��لمين لدعوتهم إلى اإلس��الم‪،‬‬ ‫وم��ن أكثر الكتب مبيعا في الدار كتاب ال‬ ‫تحزن للدكتور عائ��ض القرني الموجود‬ ‫بع��دة لغ��ات‪ ،‬واللغ��ة االنجليزية منه‬ ‫األكثر مبيعا‪ ،‬وكتاب اس��تمتع بحياتك‬ ‫للدكت��ور العريفي وع��دة كتب مترجمة‪،‬‬ ‫واإلقب��ال على الدار جيد‪ ،‬والتنظيم ممتاز جدا والمش��كلة‬ ‫أن ال��دوام طويل جدا‪ .‬كما وافقه الرأي بش��ار خوري من‬ ‫ش��ركة يونيفرسل ببلش��ر المش��ارك في المعرض ضمن‬ ‫المشاركات األجنبية حيث قال‪ :‬هذا العام أرى أن تنظيم‬ ‫المع��رض كان جي��دا واإلقب��ال ممت��ازا ج��دا‪ ،‬والمردود‬ ‫جيد‪ ،‬وكل ش��يء جميل‪ ،‬وأكثر من يقبل على‬ ‫الجناح من التالميذ‪ ،‬وهذا الس��نة المعرض‬ ‫مختلف عن السنوات السابقة‪.‬‬

‫نور القطيبية‬

‫مالك الشبلية‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫تجهي��ز االم��وات‪ ،‬وأتمنى ان يراعي القائم��ون في تنظيم‬ ‫المع��رض على راحة المش��اركين‪ ،‬وكذل��ك مراعاة خروج‬ ‫الجمه��ور قب��ل المش��اركين‪ ،‬وكذل��ك ايج��ارات منصات‬ ‫المش��اركين التي تحتاج إلى إعادة نظ��ر‪ ،‬وحبذا لو تمدد‬ ‫فت��رة المعرض إلى ‪ 15‬يوما"‪ .‬كما ش��اركه الرأي ناصر بن‬ ‫يحيى الراش��دي م��ن والي��ة المضيبي ضم��ن مكتبة دار‬ ‫المنه��ل و وكالء لدار المنهل فرع االردن قائال‪" :‬ش��اركنا‬ ‫بفرع س��لطنة عم��ان بالعاب تعليمية تحت��وي على العاب‬ ‫ذكاء والع��اب الخف��ة لالطف��ال‪ ،‬وهذه مش��اركتنا الثالثة‬ ‫ف��ي المعرض‪ ،‬والتنظيم رائع جدا للمعرض إال انه ينقصه‬ ‫توفير الكماليات كاألكياس‪ ،‬وطريقة دخول االغراض من‬ ‫المخزن‪ ،‬ومن اكثر الس��لع التي بعناها لعبة القرد الذكي‬ ‫وهي عبارة عن أش��كال تش��ير إل��ى معاني ف��ي االتجاه‬ ‫اآلخر‪ ،‬ولعب��ة عملية محاصرة الحرامي برجال الش��رطة‪،‬‬ ‫وكتابي��ن لطالل الرواح��ي "أنت كما تري��د" و"أنت ‪ ..‬وال‬ ‫أحد س��واك" الذي يقبل علي��ه الكثير من الطلبة‪ ،‬واإلقبال‬ ‫كبير جدا"‪.‬‬

‫‪5‬‬


‫سوالف‬ ‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫البرزة‪ :‬أنوار البلوشية‪ ،‬هيثم الحبسي‪ ،‬أسامة الفضلي‪ ،‬محمد الصوافي‬

‫‪4‬‬

‫أروق��ة مليئة ب��دور النش��ر من مختل��ف ال��دول العربية‬ ‫واألجنبية‪ ،‬كتب في كل األركان والزوايا‪ ،‬معرض مسقط‬ ‫للكتاب في نسخته التاسع عشر لهذا العام ‪2014‬م‪ ،‬شهد‬ ‫حضورا الفتا للش��باب ف��ي مختلف أعماره��م‪ ،‬منهم من‬ ‫حضر للش��راء حت��ى يحظى بالكت��ب التي ي��ود اقتناءها‪،‬‬ ‫ومنهم من شارك في تنظيم هذا الحدث‪ ،‬وشباب آخرون‬ ‫يقفون كمش��اركين ضمن دور النش��ر المختلف��ة‪ .‬تنقلت‬ ‫الب��رزة ف��ي األركان المختلف��ة‪ ،‬وراقب��ت ع��ن كثب حركة‬ ‫هؤالء الشباب‪ ،‬و رصدت انفعاالتهم‪ ،‬واستطلعت آراءهم‬ ‫حول المعرض‪.‬‬ ‫ف��ور دخولن��ا أروقة المعرض قابلن��ا الطالبة مالك بنت‬ ‫س��عيد الش��بلية‪ ،‬طالبة ف��ي الصف الثامن‪ ،‬من مدرس��ة‬ ‫الرس��الة بوالي��ة صحار‪ ،‬وبس��ؤالنا لها عن هدفه��ا لزيارة‬ ‫المع��رض قال��ت‪ :‬إن زيارتي لمع��رض الكتاب هي بهدف‬ ‫التع��رف عل��ى الثقافات المختلف��ة لمعظم بل��دان العالم‪،‬‬ ‫وذل��ك من خ��الل عرضه��م للكت��ب والمراج��ع المختلفة‪،‬‬ ‫والع��روض المرئية وغيره��ا‪ ،‬و قد اقتني��ت بعض الكتب‬ ‫واألق��راص المدمجة التعليمية الت��ي تزيد من معلوماتي‬ ‫الدراس��ية‪ .‬أنص��ح كل الط��الب بزيارة المعرض بش��كل‬ ‫س��نوي‪ ،‬وأن يضع��وا خطة ل��كل الكتب الت��ي يحتاجونها‬ ‫وأشكر القائمين على تنظيم المعرض بهذا الشكل الجيد‪.‬‬ ‫والطالب��ة جمانة بنت س��الم المعمري��ة طالبة بالصف‬ ‫الخام��س قامت بزيارة مع��رض الكتاب من خالل الرحلة‬ ‫الطالبية التي نظمتها المدرس��ة‪ ،‬وكان��ت زيارتها لمعرفة‬ ‫الكتب وأنوعها المختلفة بين الدول وكذلك لش��راء بعض‬ ‫الكتب التعليمية والدراس��ية حيث ترغب بزيادة مستواها‬ ‫التعليمي‪ .‬وأضافت الطالبة نور بنت سالم القطيبية طالبة‬ ‫في مدرسة الرسالة بوالية صحار‪" :‬سبب زيارتي لمعرض‬ ‫الكت��اب هو البحث ع��ن الكتب التعليمية وزي��ادة ثقافتي‬ ‫القرائية والن هوايتي القراءة والكتابة فهذه فرصة لبحث‬ ‫ع��ن بعض الكت��ب والمراج��ع التي تفيدني في دراس��تي‬ ‫وحياتي بش��كل ع��ام‪ ،‬ويعتبر معرض الكت��اب فرصة لكل‬ ‫المهتمين في مجال الثقافة والقراءة النه يوفر كل الكتب‬ ‫والمراجع من معظم انحاء العالم"‪.‬‬ ‫استعداد مسبق‬

‫وب��كل ترحي��ب حيتنا الطالب��ة ريان بنت خليف��ة العلوية‪،‬‬

‫م��ن مدرس��ة أم القرى بش��مال الباطنة‪ ،‬وقال��ت‪" :‬أتيت‬ ‫إل��ى المعرض ف��ي رحلة بتنظيم من المدرس��ة وأرى بأن‬ ‫مع��رض الكت��اب جميل جدا وفي��ه مش��اركات من دول‬ ‫عديدة واس��تفدت كثيرا من دور النش��ر المصرية بشكل‬ ‫خ��اص‪ ،‬والمعرض ككل بش��كل ع��ام‪ .‬قب��ل أن آتي إلى‬ ‫مع��رض الكت��اب وضعت قائمة بعناوي��ن الكتب التي أود‬ ‫اقتناءها‪ ،‬والتي كنت أود شراءها واالستفادة منها‪ ،‬ومن‬ ‫الكتب التي اخترتها مثل كتاب بعنوان "الرجل من المريخ‬ ‫والمرأة من الزهرة" ألني كنت أقرأ كتاب وتم االشارة إلى‬ ‫عنوان هذا الكتاب للتزود بمعلومات أكثر وبالفعل حصلت‬ ‫عل��ى ه��ذا الكت��اب‪ ،‬وأخذت كتب��ا متع��ددة مثل قصص‬ ‫لألطف��ال وكت��ب لتطوير الذات‪ .‬وأخ��ذت كتبا تفيدني في‬ ‫الدراسة‪ ،‬ومنها كتاب أود االستفادة منها في مادة اللغة‬ ‫العربية للعرض الشفهي"‪.‬‬ ‫كتب متخصصة‬

‫ولمريم بنت موس��ى البلوش��ية أهدافها المتعددة لزيارة‬ ‫المع��رض حي��ث ذك��رت‪ ":‬أتواج��د في المع��رض للبحث‬ ‫ع��ن الكت��ب المتخصصة في الطب‪ ،‬وأيض��ا كل ما يخص‬ ‫األمراض وطريقة عالجه��ا‪ ،‬وأبحث عن كتاب يتحدث في‬ ‫االدوية وطريقة اس��تخدامها وذلك النها تخدم التخصص‬ ‫الذي درس��ته‪ ،‬وهذه الكت��ب ستس��اعدني بالتعرف على‬ ‫معلوم��ات جدي��دة ومهم��ة س��أحتاجها ف��ي مس��اري‬ ‫الوظيف��ي‪ .‬المع��رض يض��م مجموعة كبيرة م��ن الكتب‪،‬‬ ‫ونحن بحاجة لهذه المعارض التي تساعدنا على الحصول‬ ‫عل��ى الكتب والرواي��ات التي نحتاجها ف��ي مجالنا العلمي‬ ‫وايض��ا في مختل��ف المجاالت الحياتية والت��ي تضيف لنا‬ ‫معلومات تساهم في رفع حصيلتنا الثقافية‪ ،‬وأيضا تعيدنا‬ ‫ال��ى القراءة‪ ،‬فالكثير منا يهمل هذا الجانب خصوصا بعد‬ ‫تخرج��ه من الكلي��ة او الجامع��ة فوجود المع��رض يعيد‬ ‫الش��اب الى الق��راءة ويحفزه عليها وه��ذا ما نحتاجه في‬ ‫الفت��رة الراهنة‪ ،‬فش��بابنا بعي��دون جدا عن الق��راءة"‪ .‬و‬ ‫أضاف��ت‪" :‬تختلف احتياجات الش��اب للكت��ب فمنهم من‬ ‫ينساق الى الكتب العلمية ومنهم من يبحث عن الروايات‬ ‫الخيالية ومنهم من يبحث عن الكتب السياس��ية وآخرون‬ ‫يبحث��ون عن الكت��ب التاريخية فكل يبحث ع��ن ما يهمه‬ ‫وم��ا يرغ��ب بقراءت��ه‪ ،‬وانا س��عيدة بمش��اهدة المكاتب‬ ‫الموج��ودة في المع��رض ومجموعة كبيرة من الش��باب‬ ‫ينس��اقون لش��راء الكتب فتجد الواحد منهم قد خرج من‬

‫ناصر الراشدي‪:‬‬ ‫أقبل الطلبة‬ ‫كثيرا على‬ ‫كتابي «أنت‬ ‫ْ‬

‫كما تريد»‬

‫و«أنت‪ ..‬وال أحد‬ ‫سواك» للكاتب‬ ‫العماني‬ ‫الشاب ُ‬ ‫طالل الرواحي‬

‫المعرض بثالثة او اربعة كتب‪ ،‬اتمنى ان يس��تفيدوا من‬ ‫قراءتها"‪.‬‬ ‫مشاركة مستمرة‬

‫والمشاركون وأصحاب دور النشر كانت لهم بصمة جلية‬ ‫ف��ي المعرض‪ ،‬حيث قابلنا محمد بن عبدالله الش��قصي‪،‬‬ ‫م��ن مكتبة الغبيراء‪ ،‬ذكر لنا عن مش��اركته في المعرض‬ ‫وقال‪" :‬شاركنا في المعرض وكل عام نقدم كتبا جديدة‪،‬‬ ‫ولدينا اصدارات لكتاب عمانيين معروفين ومش��هورين‪،‬‬ ‫واقب��ال الش��باب كبي��ر جدا وم��ن كل الفئ��ات العمرية‪،‬‬ ‫ونح��ن نش��ارك من��ذ أكثر من عش��ر س��نوات‪ ،‬والتنظيم‬ ‫جيد للمعرض إال أن هنالك مش��كلة التكييف التي الزمت‬ ‫المعرض‪ ،‬ومدة المع��رض قليلة لو أنها تمدت على أقل‬ ‫تقدير ل���‪ 15‬يوما؛ ألن بعض الزوار يأت��ون في أول زيارة‬ ‫لالطالع ومن ثم يقومون في زيارة أخرى لش��راء الكتب‪،‬‬ ‫وم��ن أكثر الكتب مبيع��ا في مكتبة الغبي��راء االصدارات‬ ‫الجدي��دة وكتاب االمام "بي��ن الغيب والخراف��ة" والذي‬ ‫انتهت كل نس��خة من ركننا‪ ،‬حيث طبعت منه أكثر من‬ ‫‪ 6000‬نسخة"‪.‬‬ ‫صعوبات‬

‫وذك��ر س��لطان ب��ن س��ليمان اإلس��ماعيلي‪،‬‬ ‫مشارك بمركز غيراس الخير من والية بوشر‬ ‫عن مشاركته‪" :‬هذه المشاركة الثانية للمركز‬ ‫بعد المش��اركة االولى في معرض مس��قط‬ ‫للكتاب الثامن عشر‪ ،‬ولله الحمد اإلقبال على‬ ‫المركز كبير جدا ومشوق اكثر من السنوات‬ ‫الفائت��ة‪ ،‬وقمن��ا بزي��ادة إصداراتن��ا كصل��ة‬ ‫المري��ض ومواد قصص األطفال‪ ،‬ومن أبرز‬ ‫إصداراتنا أطفال ع��رب يقرأون الذي يتحدث‬ ‫عن تربية الطفل وآلية تحبيب الطفل بالقراءة‬ ‫وحقائق للمربين‪ ،‬يهتم المركز بمجال االس��رة‪،‬‬ ‫وهنال��ك مش��كلة في تخصيص الوق��ت الصباحي‬ ‫للم��دارس ولو ان�� يخصص لهم ثالثة ايام لحل هذه‬ ‫اإلشكالية‪ ،‬نستهدف المقام األول المتزوجين والنساء‪،‬‬ ‫والتنظيم يحت��اج إلى بعض التعدي��الت كإدخال الكتب‪،‬‬ ‫ففترة الظهيرة تكون للراحة بعد س��اعات من العمل في‬ ‫المع��رض‪ ،‬ومن أكثر االصدارات الت��ي المطلوبة إصدار‬ ‫المخ��ل إل��ى أحكام الحي��ض والنفاس وإص��دار كيفية‬


‫هاشتاق‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫‪7‬‬


‫إنساني ‪..‬‬

‫وتعاون‬

‫«‪#‬الشباب_والصداقة»‬

‫هاشتاق البرزة المقبل‪:‬‬ ‫العمل التطوعي‬ ‫الشباب والصداقة ‪ ..‬بين‬ ‫المصلحة والجدية ‪!!..‬‬ ‫شاركونا بآرائكم عبر‬ ‫الهاشتاق‬

‫ش��كل العم��ل التطوع��ي أه��م الوس��ائل‬ ‫المس��تخدمة لتعزيز دور الش��باب في الحياة‬ ‫االجتماعية والمس��اهمة في النهوض بمكانة‬ ‫المجتم��ع في ش��تى جوانب الحي��اة‪ .‬وتزداد‬ ‫نظرا‬ ‫يوما بعد ي��وم ً‬ ‫أهمي��ة العمل التطوع��ي ً‬ ‫لتعق��د ظ��روف الحي��اة وازدي��اد االحتياجات‬ ‫االجتماعي��ة‪ .‬وخير ش��ريحة ممك��ن أن ُتنجح‬ ‫العمل التطوعي وتعطي فيه باندفاع وحماس‬ ‫تصل ب��ه إلى حد اإلب��داع هي فئة الش��باب‪.‬‬ ‫إال أننا رغم ذلك نجد أن هناك مؤش��رات تدل‬ ‫على عزوف الش��باب ع��ن االنخراط في العمل‬ ‫التطوع��ي بش��تى أنواعه أو تركزه��ا في زاوية‬ ‫ضيق��ة‪ .‬من المهم أن يت��م الوقوف خالل كل‬ ‫مقطع زمني معين على واقع الشباب والعمل‬ ‫التطوعي وأس��باب عزوفهم وس��بل تحفيزهم‬ ‫للعمل التطوعي‪.‬‬ ‫وتظهر أهمية العم��ل االجتماعي التطوعي‬ ‫للش��باب بم��ا يحقق��ه م��ن نتائج كثي��رة لدى‬ ‫الش��باب من خ��الل تعزي��ز االنتم��اء الوطني‬ ‫لديه��م‪ ،‬وتنمي��ة ق��درات الش��باب ومهاراتهم‬ ‫الش��خصية العلمي��ة والعملي��ة م��ن خ��الل‬ ‫مش��اركتهم في أنش��طة المجتم��ع المختلفة‬ ‫وإعطائهم الفرصة إلبداء آرائهم وأفكارهم في‬ ‫القضايا العامة وإبداء الحلول لها‪.‬‬ ‫"البرزة" ناقش��ة ه��ذه القضي��ة من خالل‬ ‫ط��رح هاشتاق«‪#‬الش��باب_والتطوع» عل��ى‬ ‫ش��بكات التواص��ل االجتماع��ي وت��م النقاش‬ ‫ف��ي أس��باب والحلول له��ذه القضي��ة وهذه‬ ‫بع��ض التغري��دات ح��ول الموض��وع‪ ،‬ونعتذر‬ ‫لعدم القدرة على عرض كل المشاركات وذلك‬ ‫بسبب ضيق المساحة المخصصة‪.‬‬

‫البرزة ــ محمد بن هالل الصوافي‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫اجتماعي ‪..‬‬

‫تكافل‬

‫التطوعي‬

‫الشبابي‬

‫العمل‬

‫‪#‬هاشتاق_البرزة‬

‫‪6‬‬

‫أو التغريد على‬ ‫الحساب‬ ‫‪@albarzah12‬‬

‫هاشتاق‬


‫نجم‬

‫البرزة‪ -‬هيثم بن سعيد الحبسي‬

‫البداية‪..‬‬

‫كان��ت لكامي��را الهات��ف نقطة انطالق��ة للموهب��ة‪ ،‬وبروزها‬ ‫للعن��ان‪ ،‬يوثق به��ا األحداث‪ ،‬حدثنا عوض ع��ن بدايته قائال‪:‬‬ ‫قب��ل امتالك��ي للكامي��را االحترافي��ة ‪ canon D1100‬كانت‬ ‫بدايت��ي مع الهات��ف ‪ Galaxy s2‬ومع بع��ض البرامج التي‬ ‫اس��تعملها للتعديل وإضاف��ة المؤثرات على الص��ور‪ ،‬وكنت‬ ‫مهتم جدا بتصوير الطبيعة وبعد ذلك قمت بش��راء ‪IPad 3‬‬ ‫الس��تعماله في تعديل الصور ألنه كان ذا دقة عالية وتوجد‬ ‫به برامج تضاهي الفوتوش��وب‪ ،‬وفي أغلب األوقات استعير‬ ‫كاميرا شبه احترافية لزميل لي ‪ canon sx50‬وبعد ذلك بعد‬ ‫تشجيع األهل واألصحاب‪ ،‬وقمت بشراء الكاميرا االحترافية‬ ‫‪ canonD1100‬وبعد ذلك قمت بشراء بعض العدسات التي‬ ‫تساعدني في التصوير االحترافي وتعطيني مجاال أوسع في‬ ‫التصوي��ر واإلبداع‪ ،‬وأميل أكث��ر إلى تصوير البورتريه (تصوير‬ ‫ونميتها بنفس��ي‪،‬‬ ‫الوج��وه)‪ ،‬واكتش��فت موهبتي بنفس��ي ٌ‬ ‫والكثير من شاهدوا تصويري شجعوني وقاموا بمساندتي‪،‬‬ ‫وش��جعني في البداية األهل خاصة أخي يوسف الهشامي‪،‬‬ ‫وشباب البلد‪ ،‬وأصدقائي على رأسهم هشام الراشدي‪.‬‬ ‫عدسة المصور‪..‬‬

‫حينما يس��عى اإلنسان للوصول لمبتغاه ويكرس وقته لهذه‬

‫موهبتي ونميتها‬ ‫بنفسي والكثير‬ ‫ممن شاهدوا‬ ‫تصويري شجعوني‬ ‫وقاموا بمساندتي‬

‫هواية وطموح‪..‬‬

‫ق��ال لنا عوض ع��ن هواياته وطموحه‪ :‬أهوى كتابة الش��عر‬ ‫والتصمي��م‪ ،‬وأطم��ح بالنجاح في دراس��تي والتخرج بدرجة‬ ‫االمتي��از‪ ،‬وأن أمتلك اس��تيديو خاصا ب��ي وأكون من ضمن‬ ‫المصورين العمانيين الذين يشار إليهم بالبنان‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫يم��ر بنا الحال‪ ،‬ونحن نش��اهد من يب��دع في مجال معين‪،‬‬ ‫تالزمه الموهبة أينما ذهب؛ إال أنه ينقصه من يرشده ويبرز‬ ‫موهبته للناس‪ ،‬يصور اللقطة بعدسة احترافية‪ ،‬تبعث للناظر‬ ‫الفرح والس��رور‪ ،‬تنبئ بظهور موهبه في مجال التصوير‪ ،‬هو‬ ‫عوض بن س��يف ب��ن عوض الهش��امي‪ ،‬ولد الع��ام ‪1992‬م‬ ‫بوالية سمائل‪ ،‬طالب بجامعة السلطان قابوس بكلية التربية‬ ‫تخصصكيمياء‪.‬‬

‫اكتشفت‬

‫الغاية‪ ،‬نجد شغله الشاغل في السعي نحو التألق واالحتراف‪،‬‬ ‫تم��ر به األحداث م��ن عدة نواح‪ ،‬يجد بعض��ا منها ما يعيقه‪،‬‬ ‫والبع��ض اآلخر يكون مس��اعدا ومس��اندا له في مس��يرته‪،‬‬ ‫ذكر لنا عوض عن موهبته قائال‪ :‬أقتدي بالعديد من الفنانين‬ ‫منه��م الفنان أحم��د البوس��عيدي والفنان أحمد الش��كيلي‬ ‫وآدم بروت��ون المتخصص في تصوير الطبيع��ة الذي أريد أن‬ ‫أتجه إليه‪ ،‬أنميها عن طريق التصوير باس��تمرار والتواصل مع‬ ‫أكبر ع��دد من المصورين المحترفين والمبتدئين ومناقش��ة‬ ‫الص��ور في المجموعات التصويرية في الفيس بوك والواتس‬ ‫آب‪ ،‬ومش��اهدة الفيديوهات في اليوتيوب الخاصة بالتصوير‬ ‫واختراع أفكار جديدة للتصوير‪ ،‬فالتصوير التقاطة لموقف عندها‬ ‫يقف الزمن ليحكي للمشاهد في زمن السرعة أن الحياة فيها‬ ‫الجميل وفيها الكثير ليشاهده‪ ،‬وهو رسالة قبل أن يكون أي‬ ‫ش��يء‪ ،‬ويحكي رقي وسمو المصور‪ ،‬وبعد كل هذا هو الحلم‬ ‫الوحيد الذي بإمكان حالمه أن يحققه‪ ،‬وما يتطلبه لدى المصور‬ ‫األمان��ة والمصداقي��ة والعفوية والرس��اله الهادف��ة والثقافة‬ ‫الكبيرة‪ ،‬وأما بالنس��بة لألش��ياء المادية فيحت��اج إلى كاميرا‬ ‫احترافي��ة وعدس��ات وفالتر وخبرة في برنامج الفوتوش��وب‪،‬‬ ‫ويحتاج إلى أدوات تتناس��ب مع ميول��ه في التصوير‪ ،‬أفضل‬ ‫استعمال كاميرا ‪canon 5D mark3‬؛ بسبب اإلمكانات التي‬ ‫تعطيها الكاميرا للمصور حتى يبدع وينجز في التصوير‪ ،‬وأفضل‬ ‫تصوير البورتريه‪ .‬ألن هذا النوع يهتم بإظهار التفاصيل ويقدم‬ ‫رس��الة ويحكي واقعا يعيش��ه الناس‪ ،‬البورتريه ينمي جميع‬ ‫القدرات في التصوير والتصميم‪ ،‬وأجد متعة في إيقاف لحظة‬ ‫من الزمن واسترجاعها في وقت آخر تتيح لك التدقيق في إبداع‬ ‫الخالق‪ ،‬كما أنك تجد نفس��ك أمام مشهد تعجز الحروف عن‬ ‫وصفه فتنقله كما هو لكي تتيح لآلخرين االستمتاع بالنظر إليه‪،‬‬ ‫وأفادني التصوير في تحس��ين نظرتي لألشياء وأعطاني حسا‬ ‫راق في اختيار األش��ياء‪ ،‬والتصوير مدرسة تتعلم منها كل ما‬ ‫تحتاج إليه في عالم الذوق‪ ،‬والتصوير هو اختيار وقناعة قبل أن‬ ‫يكون هواية واحتراف‪ ،‬وصادفتني صعوبات مادية في ش��راء‬

‫األدوات والعدس��ات التي تجعل من المصور إنسانا محترفا‪،‬‬ ‫ولم تكن لي مش��اركات بحكم أني أجد نفسي جديدا في عالم‬ ‫التصوير االحترافي‪ ،‬وأفضل صورة إلتقطتها لطفلة صغيرة وهي‬ ‫كانت أول صورة لي في البورتريه‪ ،‬ألن االلتقاطة كانت جميلة‬ ‫جدا‪ ،‬وحركة الطفلة أمام الكاميرا كانت من أروع ما يكون‪ ،‬وأيضا‬ ‫بسبب توفر المقومات التي تجعل الصورة احترافية‪ ،‬وإلى األن‬ ‫لم أتلق أي دعم‪ ،‬ولكن تلقيت دعوة من استيديوهات المسافر‬ ‫لكي أجتمع مع الرئيس التنفيذي لالس��تيديو لمناقشة إذا ما‬ ‫كان بإمكاني العمل معهم‪ ،‬والمصور الذي تعجبني صوره ذلك‬ ‫الذي يعمل من أجل الصورة حتى تظهر وهي في تألق يعانق‬ ‫العيون فيأسرها بسحر االلتقاطة هو االستاذ أحمد الشكيلي‪،‬‬ ‫والتصوي��ر أثر في حيات��ي االجتماعية‪ ،‬فقد يكس��بك معارف‬ ‫جددا وأس��لوبا جدي��دا في نظرتك لألش��ياء‪ ،‬فهو يبعث فيك‬ ‫الرقي لكي ترتقي في معامالتك مع الناس‪ ،‬وما يميز المصور‬ ‫سرعة البديهة وااللتزام وحس اإلبداع وحب التطور واالطالع‬ ‫الدائ��م على ما يحصل في عال��م التصوير‪ ،‬فالمصور قد يصنع‬ ‫مميزات يتميز بها هو بذاته حس��ب ميوله وقناعاته ورغباته‪،‬‬ ‫كما أن هنالك بعض المعوقات التي يواجهها المصور العماني‬ ‫ربما معوقات مادية خاصة به نفسه‪ ،‬فنحن بحاجة إلى ملتقى‬ ‫تصويري يضم أبرز مصوري الس��لطنة ونحت��اج إلى دعم من‬ ‫الجهات المسؤولة ومن اإلعالم كذلك‪ ،‬والبيئة العمانية غنية‬ ‫جدا بالمناظر التي تسحر األلباب وتبهر العيون‪ ،‬فالبيئة العمانية‬ ‫مليئة بالتن��وع الجغرافي والطقس المتباين‪ ،‬نحن نملك بيئة‬ ‫خصبة للمصور المحترف‪ ،‬وأريد الذهاب إلى منطقة ضلكوت‬ ‫بمحافظة ظفار فهي مكان خصب جدا بالمناظر الخالبة‪.‬‬

‫‪9‬‬


‫نجم‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫عوض الهشامي‪..‬‬ ‫التصوير اختيار‬ ‫وقناعة قبل أن‬ ‫يكون هواية‬ ‫واحتراف‬

‫‪8‬‬


‫معاهد وجامعات‬

‫في البداية حدثنا عن مسيرتك التعليمية؟‬

‫بدأت مش��واري في اس��تكمال دراس��تي الجامعية في البحرين حيث‬ ‫درس��ت البكالوري��وس ف��ي جامعة البحري��ن في تخصص هندس��ة‬ ‫االتصاالت‪ .‬ومن ثم أكملت دراس��اتي العليا (الماجس��تير والدكتوراة)‬ ‫في المملكة المتحدة وتحديدا جامعة (برادفورد) في نفس التخصص‪.‬‬ ‫كما حصلت على ماجس��تير ف��ي إدارة األعمال م��ن جامعة بريطانية‬ ‫الحقا‪ .‬وحض��رت دورات مختلفة في مجال التعليم العالي في جامعة‬ ‫ً‬ ‫(اكسفورد)‪.‬‬ ‫بحكم إشغالك ألكثر من منصب في مؤسسات تعليمية‬ ‫مختلفـــة فـــي الســـلطنة‪ ،‬ما هـــي أهم مالمـــح التعليم‬ ‫العالي العماني؟ وما هو دور جامعة الشرقية فيه؟‬

‫جامعة الش��رقية ه��ي إحدى الص��روح العلمي��ة الكبيرة الت��ي تتميز‬ ‫بتفردها العلمي الش��امخ والذي من شأنه االرتقاء بقدرات ومهارات‬ ‫الطال��ب العماني وتهيئة البيئة العلمية المناس��بة في كافة المجاالت‬ ‫العلمي��ة ال��ذي يحتضنه��ا هذا الص��رح ولع��ل أهمها وأبرزه��ا (علوم‬ ‫الغذاء والتغذية‪ ،‬هندس��ة اإلنشاءات‪,‬والهندسة البيئية) وغير��ا من‬ ‫البرامج المطروحة لدينا‪ .‬كما تسعى الجامعة لمشاركة الحكومة في‬ ‫إع��داد الطالب العماني إع��دادا جيدا يؤهله لالنخراط بس��وق العمل‬ ‫س��واء في مجال ري��ادة األعمال وفتح المش��اريع الخاصة أو العمل‬ ‫وأيضا في المؤسس��ات‬ ‫في مؤسس��ات القط��اع الخاص كدرجة أولى‬ ‫ً‬ ‫الحكومية حس��ب حاجاتها المختلف��ة‪ ،‬كما أنها تعمل جاهدة لتقديم‬ ‫تعليم جامعي عال الجودة حسب إمكانياتها ومواردها المتاحة‪.‬‬ ‫دكتور‪..‬حصولـــك على أكثر من شـــهادة‪ ،‬ماذا قدمت لك‬ ‫فـــي مجال خدمـــة التعليـــم العالـــي؟ هل لديكـــم توجه‬ ‫لالنتقال إلى مؤسسات التعليم العالي الحكومي؟‬

‫كيف تقيمون جامعة الشـــرقية بمعاييـــر أداء الجامعات‬ ‫العالمية؟‬

‫هل هناك معايير اعتمدتها الجامعة كمحددات لتحقيق‬ ‫أهدافهـــا في مجـــال التعليـــم والبحث العلمـــي وخدمة‬ ‫المجتمع؟‬

‫الغاية واضحة نعمل باس��تراتيجيات كاملة وش��املة لتحقيق جميع‬ ‫األهداف المؤملة سواء في مجال التعلم والتعليم أو البحث العلمي‬ ‫او ف��ي خدمة المجتمع او حتى في ري��ادة األعمال وبتوفيق من الله‬ ‫عز وجل سنصل بمشيئة الله إلى مطالبنا‪.‬‬ ‫ماذا عن البنى األساسية للجامعة؟‬

‫ل��كل بناء عظيم أس��اس رصي��ن وكان فك��ر صاحب الجالل��ة حفظه‬ ‫الله ورعاه ودعمه الس��خي وتوجيهاته الس��امية راف��دا وداعما قويا‬ ‫للجامعات الخاصة حتى تس��تطيع هذه المؤسس��ات األكاديمية من‬ ‫أن تق��دم العطاء األفضل وتس��اعد عل��ى االبتكار واإلب��داع من قبل‬ ‫الش��باب العماني الصاعد وذلك من خالل المكرمة السامية التي أمر‬ ‫بها جاللته لدعم البنية األساس��ية للجامع��ات الخاصة ومنها جامعة‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫ما هي خطواتكم المستقبلية؟ وهل تسعون إلى فتح‬ ‫كليات وبرامج جديدة؟‬

‫الخطوة المس��تقبلية للجامعة هو مساهمتنا الفعالة لتطوير وتعزيز‬ ‫امكاني��ات الطال��ب العمان��ي وتوفير جميع وس��ائل التعليم وتمكين‬ ‫الطال��ب وتأهيل��ه اكاديمي��ا‪ .‬اما بالنس��بة لفتح كلي��ات وتخصصات‬ ‫وبرام��ج جدي��دة بهذه الجامعة فهذا هو المش��روع الذي تعمل عليه‬ ‫الجامع��ة من بعد توقي��ع االتفاقية والتي كان��ت بتاريخ ‪26/12/2013‬‬ ‫وهي بناء حرم جامعي متكامل وبكليات وتخصصات جديدة وأهمها‬ ‫(كلية إدارة األعمال وما يش��ملها‪ ,‬وكلية الهندسة ومايشملها‪,‬وكلية‬ ‫العل��وم التطبيقي��ة ومايش��ملها وج��اري ادخال بع��ض التخصصات‬ ‫والكليات التي ستخدم سوق العمل والمجتمع المحلي‪.‬‬ ‫مـــا هي التخصصـــات التـــي الزال يحتاجها ســـوق العمل‬

‫جميع التخصصات مطلوبة وذلك حس��ب مي��ول الطالب لها وخبراته‬ ‫وأيضا النظر لسوق العمل‪.‬‬ ‫إلى أي مدى تتبنى الجامعة الطلبة الدارسين بها؟ وما‬ ‫هـــي اآللية التي تعتمـــدون عليها فـــي توجيه طلبتكم‬ ‫ألخذ المسار الصحيح؟‬

‫تعتم��د الجامع��ة على مب��دأ الحوار والتواصل المباش��ر والمس��تمر‬ ‫بي��ن طلبة الجامع��ة وإدارتها وذل��ك إليجاد الحلول المناس��بة لكل‬ ‫مايص��ادف الطلب��ة م��ن صعوبات تعيق س��ير دراس��تهم ضمن بيئة‬ ‫الجامع��ة‪ ،‬وم��ن أج��ل ضم��ان وتحقي��ق ه��ذا الهدف فق��د وضعت‬ ‫الجامعة بعض الخطوات التي تس��اعد على تحقيقه عن طريق إرشاد‬ ‫الطال��ب وتوجيه��ه ف��ي الجانبي��ن األكاديم��ي من خالل المرش��دين‬ ‫األكاديميين بالكليات وكذلك مرحلة البرنامج التأسيسي ومن خالل‬ ‫اإلرشاد الطالبي عن طريق دائرة شؤون الطلبة والذي يساعد الطالب‬ ‫الجامعي على تحقيق االستقرار النفسي واألكاديمي كما ويساعدهم‬ ‫عل��ى التغلب على الصعوبات المختلفة‪ .‬كما أوجدت الجامعة مكمالت‬ ‫كان لها الدور الكبير في مس��اندة الطلبة مث��ل صندوق دعم الطالب‬ ‫لمساعدة الطلبة المتعثرين اقتصاديا‪.‬‬ ‫هذا م��ن جانب إدارة الجامعة ومن أجل تش��جيع طلبة الجامعة‬ ‫عل��ى إبراز مواهبه��م ومهاراتهم وهواياتهم المختلف��ة فإن الجامعة‬ ‫تش��جع بل وتس��اند وتدعم طلبة الجامعة عل��ى تنمية مواهبهم في‬ ‫مجال األنش��طة الطالبي��ة الالمنهجية عن طريق جماعات األنش��طة‬ ‫الطالبي��ة المختلفة الرياضية والفنية والثقافي��ة واالجتماعية وكذلك‬ ‫تأسيس المجلس الطالبي بالجامعة الذي يعتبر بمثابة حلقة الوصل‬ ‫والجس��ر الذي يربط بين طلب��ة وإدارة الجامعة وال��ذي يتم انتخابه‬ ‫سنويا من طلبة الجامعة‪.‬‬ ‫كلمة أخيرة‬

‫أتمن��ى م��ن الطالب العمان��ي أن يأخذ التعليم من جذوره ويكتس��ب‬ ‫المه��ارات العلمي��ة التي س��تؤهله لالنخ��راط بس��وق العمل وليس‬ ‫الس��عي من أج��ل نيل الش��هادات وتس��اعده عل��ى تنمي��ة مهاراته‬ ‫الشخصية المختلفة وبناء روح الشخصية المستقلة والمعتمدة على‬ ‫نفس��ها التي تتميز بس��عة األفق والنظرة البعيدة لألشياء‪,‬وأن يبذل‬ ‫الطالب قصارى جهده في التعليم وديننا اإلس��المي حثنا على التعلم‬ ‫والمعرفة والعمل به‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫ب��كل تأكي��د الخب��رات العلمي��ة والعملي��ة الت��ي تحصلها الف��رد من‬ ‫المفت��رض أن تعك��س دوره��ا علينا كأف��راد وكقياديي��ن لذلك فإنني‬ ‫أح��اول قدر اإلمكان في تس��خير هذه الخب��رات األكاديمية والعملية‬ ‫خالل مس��يرتي العلمية والعملية في خدمة وتطوير هذه المؤسس��ة‬ ‫الفتية بما يس��اهم في تطوير عجلة البناء والتنمية في بالدنا الحبيبة‬ ‫عمان‪ ،‬وبما يساعد على تطوير قدرات أبنائنا طلبة الجامعة‪.‬‬

‫جامعة الشرقية حديثة النشأة وقد خطت مسيرتها العلمية والعملية‬ ‫بخط��ى حثيثة لش��ق طري��ق التقدم والنج��اح للوص��ول إلى مصاف‬ ‫الجامع��ات العالمية‪ .‬وبكل تأكيد دورنا هو وضع األس��س والخطط‬ ‫المس��تقبلية بالجامعة والجميع يسعى لتحقيق هذا الهدف السامي‬ ‫سواء من مجلس أمناء الجامعة أو مجلس إدارة الجامعة‪.‬‬

‫العماني؟ وهل سعيتم من أجل توفيرها في الجامعة؟‬

‫‪11‬‬


‫معاهد وجامعات‬

‫د‪.‬عبود الصوافي لـ «البرزة»‪:‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫جامعة الشرقية‬ ‫نافذة جديدة لتعزيز التعليم‬ ‫العالي في السلطنة‬

‫‪10‬‬

‫البرزة ــ محمد بن هالل الصوافي‬ ‫جامعة الشرقية مؤسسة تعليمية خاصة للتعليم العالي ذات شخصية اعتبارية ولها استقاللها‬ ‫األكاديمي واإلداري والمالي‪ ،‬وتعمل وفق سياسة الدولة للتعليم العالي‪ ،‬تأسست في مايو ‪2009‬‬ ‫وتقع في محافظة شمال الشرقية من سلطنة عمان‬ ‫دعونا نتعرف أكثر عن هذه الجامعة من خالل الحوار مع رئيس جامعة الشرقية د‪.‬عبود بن‬ ‫حمد بن سيف الصوافي والذي جاء على التالي‪:‬‬


‫محرك‬

‫يش��هد مع��رض‬ ‫جني��ف للس��يارات الش��هر‬ ‫المقبل تقديم النسخة اإلنتاجية للشركة‬ ‫الدنمركية (‪ )Zenvo‬لسيارتها الرياضية الفائقة‬ ‫م��ن ن��وع (‪ ،)Zenvo ST1‬والت��ي ظهرت النس��خة‬ ‫االختبارية منها العام ‪ ،2008‬وتم تزويد (‪)Zenvo ST1‬‬ ‫بمحرك ‪ V8‬س��عة ‪ 6.8‬لتر تيربو مع شاحن هواء‪ ،‬يولد‬ ‫ق��وة كبيرة تصل إلى ‪ 1104‬أحصنة وع��زم دوران ‪1430‬‬ ‫نيوتن‪/‬متر‪ ،‬مما يس��مح لهذه السيارة بالتسارع من‬ ‫الس��كون إلى ‪ 100‬كم‪/‬س خالل ثالث ثوان قبل‬ ‫وصوله��ا لس��رعتها القص��وى الت��ي حددت‬ ‫إلكترونيا والبالغة ‪ 375‬كم‪/‬س‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫شركة ‪ Zenvo‬تقدم النسخة اإلنتاجية من‬ ‫(‪ )Zenvo ST1‬في معرض جنيف للسيارات‬

‫‪13‬‬


‫علوم و تكنولوجيا‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫طوكيو – هيروكو تابوشي‪ -‬ترجمة ــ خالد طه‬

‫‪12‬‬

‫قالت شركة راكوتن‪ ،‬عمالقة التجارة اإللكترونية اليابانية‪،‬‬ ‫مؤخ��را إنه��ا تنوي ش��راء ش��ركة فايبر ميدي��ا‪ ،‬التي تدير‬ ‫التطبي��ق الش��عبي الش��هير «فايبر» إلج��راء المحادثات‬ ‫وإرسال الرسائل‪ ،‬وذلك مقابل مبلغ ‪ 900‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫وه��ذه الخط��وة الت��ي تخطوه��ا راكوتن س��تعزز من‬ ‫امبراطوريته��ا س��ريعة النم��و‪ ،‬الت��ي يمتلكه��ا الملياردير‬ ‫هيروش��ي ميكيتاني‪ ،‬والذي تضم أعماله التجارية س��وق‬ ‫راكوت��ن عبر اإلنترنت ووكالة س��فريات وش��ركة بطاقات‬ ‫ائتمان وفريق كرة السلة «النسور الذهبية»‪.‬‬ ‫ويتوقع أن يؤدي شراء شركة فايبر ميديا إلى اشتداد‬ ‫المنافس��ة ف��ي عال��م المحادث��ات عب��ر اإلنترن��ت‪ ،‬حيث‬ ‫تتنافس خدمات مثل واتس آب األمريكي والين الكوري‬ ‫الجنوب��ي و»وي تش��ات» الصين��ي بش��دة عل��ى كس��ب‬ ‫المستخدمين‪.‬‬ ‫جدير بالذكر أن تطبيق «سناب شات» الذي يوفر تنوعا‬ ‫في خدمة الرس��ائل التي تس��مح للمس��تخدمين بإرسال‬ ‫صور ومقاطع فيديو تختفي فور مش��اهدتها‪ ،‬رفض عرضا‬ ‫بعدة مليارات من الدوالرات لش��رائه من قبل فيس��بوك‬ ‫العام الفائت‪.‬‬ ‫ق��ال هيروش��ي ميكيتان��ي ف��ي مؤتم��ر صحف��ي في‬ ‫طوكي��و‪« :‬مع فايبر‪ ،‬س��وف نرب��ط بين خدمة الرس��ائل‬ ‫والمحادث��ات وبي��ن التج��ارة اإللكتروني��ة»‪ .‬على س��بيل‬ ‫المثال‪ ،‬سيستطيع مس��تخدمو راكوتن استخدام رسائل‬ ‫فايبر الفورية للتواصل في الوقت الفعلي مع تجار التجزئة‬ ‫عبر اإلنترنت‪ ،‬كما قال ميكيتاني‪.‬‬ ‫وتحظ��ى الخدمات العديدة التي يقدمها موقع راكوتن‬ ‫بنحو ‪ 200‬مليون مستخدم على مستوى العالم‪ ،‬وسيجلب‬ ‫فايبر لراكوتن نحو ‪ 300‬مليون مس��تخدم آخرين‪ ،‬بحسب‬ ‫ش��ركة راكوت��ن ف��ي طوكي��و‪ .‬ويع��د فايب��ر أح��د أش��هر‬ ‫التطبيق��ات وأكثرها ش��عبية إلجراء المحادث��ات الهاتفية‬ ‫وإرسال الرسائل النصية مجانا عبر الهواتف الذكية‪ ،‬وتعد‬ ‫كل من الواليات المتحدة وأستراليا وروسيا من بين أكبر‬ ‫األسواق في استخدام هذا التطبيق‪.‬‬

‫مع تنامي الحرب لكسب مستخدمي‬ ‫تطبيقات المحادثات عبر اإلنترنت‬

‫راكوتن‬ ‫تشتري‬ ‫فايبر بـ‪900‬‬ ‫مليون‬ ‫دوالر‬

‫قالت شركة راكوتن مؤخرا إن صافي أرباحها عن العام‬ ‫الفائ��ت بل��غ ‪ 43.5‬بليون ي��ن ياباني‪ ،‬أو نح��و ‪ 427‬مليون‬ ‫دوالر‪ ،‬وهو يعد س��ادس عام لها على التوالي في تحقيق‬ ‫أرباح قياسية‪.‬‬ ‫وه��ذا وقد أصب��ح فايبر‪ ،‬الذي يقع مق��ره في قبرص‪،‬‬ ‫مؤخرا منافس��ا لتطبيق س��كايب الذي يأتي ف��ي المرتبة‬ ‫الثانية في محادثات الصوت والفيديو والذي اس��تحوذت‬ ‫علي��ه ميكروس��وفت في الع��ام ‪ .2011‬وفي وق��ت متأخر‬ ‫م��ن العام الفائ��ت أدخل فايب��ر خدمة الرس��ائل الفورية‬ ‫واالتصاالت الهاتفية على الحاسبات الشخصية‪.‬‬ ‫ف��ي العامي��ن األخيري��ن‪ ،‬أصبحت تطبيقات الرس��ائل‬ ‫النصي��ة والص��ور والفيدي��و واحدة م��ن أكث��ر المجاالت‬ ‫س��خونة ف��ي عال��م التكنولوجي��ا‪ ،‬حيث تجد على س��بيل‬ ‫المثال أن خدمة الرس��ائل المباش��رة م��ن تويتر وجوجل‬ ‫بالس وكيك وتانجو وأووفو والعش��رات م��ن التطبيقات‬ ‫األخ��رى هي بش��كل ثابت ضمن أكث��ر التطبيقات تحميال‬ ‫للمستهلكين على مستوى العالم‪.‬‬ ‫وكثي��ر من هذه التطبيقات يس��تخدمه مئات الماليين‬ ‫م��ن الناس أيضا‪ .‬يقول المس��ؤولون ع��ن تطبيق واتس‬ ‫آب إن التطبي��ق يحظ��ى بأكثر من ‪ 400‬مليون مس��تخدم‬ ‫ش��هريا‪ .‬وأعل��ن تطبي��ق س��كايب ع��ن نح��و ‪ 300‬مليون‬ ‫مس��تخدم على مس��توى العالم‪ .‬كما يعد فيسبوك‪ ،‬الذي‬ ‫لديه أكثر من ‪ 1.2‬بليون مس��تخدم على مس��توى العالم‪،‬‬ ‫العبا أساس��يا في خدمة الرسائل النصية أيضا‪ .‬وفي كثير‬ ‫من الحاالت‪ ،‬يتح��ول الناس إلى هذه التطبيقات كبدائل‬ ‫مجانية عن الرسائل النصية المكلفة‪ ،‬وبخاصة عند إجراء‬ ‫محادثات دولية‪ .‬بحسب تقرير أصدره معهد بيو لألبحاث‬ ‫في ديس��مبر الفائت‪ ،‬فإن نس��بة ‪ % 81‬م��ن األمريكيين‬ ‫البالغي��ن مم��ن لديهم هوات��ف ذكية يس��تخدمون هذه‬ ‫الهوات��ف إلرس��ال الرس��ائل النصي��ة‪ ،‬الت��ي ه��ي بمثابة‬ ‫اإلدم��ان‪ .‬ق��ال معهد بي��و إن نس��بة ‪ % 67‬م��ن مالكي‬ ‫الهواتف الذكية يجدون أنفس��هم يتحققون بشكل متكرر‬ ‫من وجود رس��ائل أو اتصاالت على هواتفهم حتى وإن لم‬ ‫تصدر الهواتف رنينا أو اهتزازا‪.‬‬ ‫خدمة نيويورك تايمز – خاص بالبرزة‬


‫ريثما نس��مع عن ركل ومداعبة كرة القدم يتبادر في أذهاننا بأن‬ ‫هن��اك مباراة ما في أحد الدوري��ات أو أن بعض الهواة اجتمعوا‬ ‫ليتنافسوا فيما بينهم من ينتصر ومن يعود محمال بأذيال الخيبة‬ ‫إال أنن��ا نق��دم ه��ذه المرة م��ن يدغدغ الك��رة ليمتع ويس��تمتع‬ ‫به��ا بعيدا ع��ن التعصب والنرفزة بك��رة القدم وبعيدا عن الش��د‬ ‫والجذب‪ ,‬وهنا نعني العبي االستعراض بكرة القدم أو كما يطلق‬ ‫عليها «الفريس��تايل فوتبول» وكعادتها سلطت «البرزة» الضوء‬ ‫على أحد أبرز نجوم هذه اللعبة بالس��لطنة أمير البلوش��ي والحائز‬ ‫عل��ى عدة جوائز بمختلف المش��اركات المحلية والذي ال يكل وال‬ ‫يمل من لمس المس��تديرة بقدمه كان أو بكتفه أو حتى رأس��ه‬ ‫فتقربن��ا من أمي��ر أكثر وتحدثنا مع��ه عن البداي��ات والصعوبات‬ ‫والطموحات‪.‬‬

‫الملعب‬

‫البرزة‪-‬محمد خليفة الضبعوني‬

‫البدايات‬

‫بطبيع��ة الح��ال ال يج��در بالخطوة األولى أن تحمل معها س��وى‬ ‫التجربة المتواضعة واألخط��اء المتكررة حتى يتخذ صاحبها منها‬ ‫دروسا له في مشوار نجاحه وكذا الحال كان بالنسبة ألمير الذي‬ ‫شارك أول بطولة في العام ‪ 2008‬والتي كانت «لريدبول ستريت»‬ ‫وكونها كانت البداية لم يكمل البلوشي المشوار وخرج من الدور‬ ‫األول واضع��ا أحالمه نص��ب عينيه في المش��اركات المقبلة ولم‬ ‫تك��ن تلك البطولة مجرد مش��اركة فقط بل تجرب��ة مثرية أجبرته‬ ‫فيما بعد أن يستمر في مشاهدة العروض ومحاولة التطور شيئا‬ ‫فش��يئا وباألخص حينما أعلنت ش��ركة ريد ب��ول تعهدها بإقامة‬ ‫البطولة عقب كل موسمين فشارك في نفس البطولة مرة أخرى‬ ‫بالع��ام‪ 2010‬وكله أمل بنيل المرك��ز األول لكن الحظ وقف حجر‬ ‫عثر أمامه بعد اإلصابة التي لحقت به قبيل البطولة بساعتين بيد‬ ‫أنها لم تثنيه عن المشاركة ووصل إلى الدور ربع النهائي قبل أن‬ ‫توقفه اإلصابة من جديد وتبعده عن ممارس��ة رياضته المحبوبة‬ ‫لفترة اس��تمرت حوالي ‪ 6‬أش��هر‪ ,‬وكما يقال دائما«اإلرادة تكسر‬ ‫المس��تحيل» وبالفعل كسرها أمير عندما وصل إلى نهائي بطولة‬ ‫ريدبول س��تريت في العام‪ 2012‬وحقق المركز الثاني خلف زميله‬ ‫المتالق اآلخر محمد النوفلي‪.‬‬ ‫الصعوبات‬

‫تش��كل الصعوبات هاجس��ا لكل الش��باب الصاعد والطامح لبلوغ‬ ‫القمة وهي كذلك بالنس��بة ألمير الذي كان يعاني من عدم وجود‬ ‫المدرب خالل فترة تمارينه إال أنه سعى جاهدا للتغلب على هذا‬ ‫العائق وأخذ على نفسه التدرب يوميا ثالث وأربع ساعات كما أنه‬ ‫كان يتدرب في الحدائق والمنتزهات والش��وارع وما ش��ابه‪,‬فيما‬ ‫كان حلم��ه التدرب بصالة خاصة كي تس��اعده على المضي قدما‬ ‫والتركيز أثناء فترة التدريب‪.‬‬ ‫اإلنجازات‬

‫أسوأ اللحظات وأجملها‬

‫تم��ر بنا أوق��ات عصيبة نتمن��ى حينها لو أننا لم نب��دأ ولم نخض‬ ‫مضم��ار ما نعش��قه ونصب��و إليه كما تم��ر بعض األوق��ات علينا‬ ‫نتمنى لو أنها ال تنتهي وحين س��ألنا البلوش��ي عن أجمل وأس��وأ‬ ‫اللحظات خالل ممارسته للفريستايل فوتبول أجاب بدءا باألسوأ‬ ‫وه��ي فترة اإلصابة قبيل بطولة ريدب��ول في العام‪ 2010‬ويصفها‬ ‫أمي��ر عل��ى أنها أس��وأ لحظات عاش��ها في حياته ف��ي حين كانت‬ ‫األجم��ل يوم ح��از على المركز الثاني في بطولة ريدبول س��تريت‬ ‫بالعام‪ 2012‬ويوم أن فاز بالمركز األول في بطولة “تالنت شو”‪.‬‬ ‫الدعم المعنوي والمادي‬

‫يحظى أمير بمس��اندة من األهل واألصدق��اء األمر الذي يدفعه‬ ‫معنوي��ا نح��و التق��دم ف��ي طريق النج��اح بي��د أنه يتح��دث عن‬ ‫معاناتهم كهواة لالس��تعراض بكرة القدم من عدم االهتمام من‬ ‫قبل االتحاد العماني لكرة القدم وشح البطوالت لهم ولوال بعض‬ ‫الفعاليات التي يشاركون بها بين الحين واآلخر وبطوالت ريدبول‬ ‫لم��ا لقي أمي��ر وزمالءه في اللعب��ة المتنفس األمث��ل كي يبرزوا‬ ‫مواهبهم‪ ,‬ويمثل البلوش��ي حاليا أحد أف��راد فريق “ليجيند كرو”‬ ‫الذي يضم بين جنباته مختلف المواهب‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫ل��م تكن إنجازات أمي��ر هينة نظي��ر الفترة القصي��رة التي قضاها‬ ‫ممارس��ا لهوايته المفضلة فش��اركفي بطولة «ريدبول ستريت»‬ ‫في العام‪ 2010‬وحاز على المركز الرابع كما أنه ش��ارك في نفس‬ ‫البطولة بالعام ‪ 2012‬وحصل من خاللها على المركز الثاني وكانت‬ ‫مش��اركته في مس��ابقة «تالنت ش��و»مثرية جدا كون��ه حاز على‬ ‫المركز األول بها‪.‬‬

‫الطموحات‬

‫ل��م يكت��ف أمي��ر بما حقق��ه س��لفا فهو م��ا زال يس��عى لتحقيق‬ ‫اإلنج��ازات ومن أولوي��ات طموحاته أن يكون بطال في مس��ابقة‬ ‫ريدب��ول س��تريت س��تايل في األع��وام المقبلة‪ ,‬وه��و على أهبة‬ ‫االس��تعداد لتمثيل اسم السلطنة في هذه البطولة كما أنه يأمل‬ ‫بفت��ح أكاديمي��ة تختص باالس��تعراض بكرة القدم “فريس��تايل‬ ‫فوتبول”في السلطنة‪.‬‬

‫‪15‬‬


‫الملعب‬

‫أمير البلوشي‪..‬‬ ‫وصيف بطولة ريدبول‬ ‫«للفريستايل‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫فوتبول»‬

‫‪14‬‬


‫الملعب‬

‫كرة القدم في نابولي‬

‫جلب البحارة اإلنجليز لعبة كرة القدم ألول مرة إلى مدينة نابولي في‬ ‫بدايات القرن العشرين‪ ,‬ويمكن تتبع أصول نادي كرة القدم إلى اإلنجليزي‬ ‫ويليام بوثز الذي كان يعمل في شركة شحن بحري أسمها خطوط كونارد‪،‬‬ ‫وهو من كان العب كرة قدم هاو وقد قرر إنشاء نادي كرة قدم في نابولي‬ ‫من أجل أن يمضي فيه وقت فراغه‪ ,‬تم الدعوة إلى عقد اجتماع في فندق‬ ‫سان سيفيرينو بحضور بوثز وزميله اإلنجليزي السيد بايون وثالثة أشخاص‬ ‫نابوليين وهم كونفورتي‪ ،‬كاتيرينا‪ ،‬ووأميديو سالسي الذين أسسوا نادي‬ ‫نابولي لكرة القدم والكريكيت وتم اختيار سالسي أول رئيس للنادي‪,‬‬ ‫بعد التأسيس بسنتين تم إسقاط كلمة كريكيت من اسم النادي ليصبح‬ ‫المسمى الجديد نادي نابولي لكرة القدم‪ ,‬في سنة ‪ 1909‬قام توماس‬ ‫ليبتون مالك العالمة التجارية الشهيرة ليبتون (شاي) بزيارة جزيرة صقلية‬ ‫عبر سفينته وخالل إقامته القصيرة قرر إنشاء بطولة اسمها كأس لبتون‬ ‫للتحدي‪ ,‬يلعب في هذه البطولة فرق نابولية وصقلية وعادة من يتأهل إلى‬ ‫المباراة النهائية فريقا نابولي وباليرمو‪ ,‬حقق نابولي البطولة في نسختها‬ ‫األولى بتفوقه على باليرم وأقيمت البطولة لمدة ست سنوات حيث حققها‬ ‫نابولي مرتين أخرتين في ‪ 1911‬و‪.1914‬‬ ‫لباس النادي‬

‫أول لباس للفريق كان يتكون من قميص مخطط باللونين األزرق والسماوي‬ ‫وسروال أسود وجوارب بيضاء‪ ,‬لعب نادي نابولي مباراته األولى أمام بحارة‬ ‫بريطانيين كانوا يعملون على متن سفينة أرابيك حيث تنافسوا على كأس‬ ‫سالسي‪ ،‬حقق نابولي الفوز بنتيجة ‪ 3-2‬وتعتبر نتيجة ممتازة علما بأن‬ ‫عمال أرابيك سبق لهم الفوز على فريق جنوى الشهير ‪ 3-0‬قبل عدة أيام‪.‬‬ ‫األسطورة مارادونا في نابولي‬

‫يفتخر النادي الجنوبي بتمثيل النجم األرجنتيني ديجو أرماندو مارادونا له في‬ ‫ثمانينيات القرن الفائت إال أن النجاح مع مارادونا لم يتأت حاال حيث أحتل‬ ‫نابولي المركز الثامن في موسم ‪ 1985 -1984‬ثم في الموسم التالي احتل المركز‬ ‫الثالث‪ ,‬في موسم ‪ 1987 -1986‬كانت الفترة الذهبيةلنابولي حيث حقق بطولة‬ ‫دوري الدرجة األولى للمرة األولى في تاريخه وليصبح النادي الجنوبي الوحيد‬ ‫الذي يحقق البطولة‪ ،‬وواصل نابولي تألقه بالفوز على أتاالنتا بيرغامو ‪ 4-0‬في‬ ‫المباراة النهائية لبطولة كأس إيطاليا ليكمل تحقيق الثنائية في الموسم التالي‬ ‫خرج من الدور األول لبطولة دوري أبطال أوروبا على يد نادي ريال مدريد‬ ‫اإلسباني بينما احتل المركز الثاني في بطولة دوري الدرجة األولى ليتأهل‬ ‫للعب في كأس االتحاد األوروبي في الموسم التالي في موسم ‪1989 - 1988‬‬ ‫استطاع التأهل إلى المباراة النهائية لبطولة كأس االتحاد األوروبي بعدما‬ ‫تغلب على باوك اليوناني‪ ،‬لوكوموتيف ليبزيغ األلماني الشرقي‪ ،‬بوردو الفرنسي‪،‬‬ ‫يوفنتوس اإليطالي‪ ،‬وبايرن ميونيخ األلماني‪ ،‬وفي المباراة النهائية واجه نابولي‬ ‫شتوتغارت األلماني في مباراة الذهاب التي أقيمت في نابولي قلب الفريق‬ ‫المحلي تقدم الضيوف بهدف ماوريزيو غاودينو في الشوط األول إلى فوز في‬ ‫الشوط الثاني بثنائية من مارادونا والمهاجم البرازيلي كاريكا في مباراة اإلياب‬ ‫وعلى الرغم من التعادل ‪ 3-3‬كان متقدما ‪ 3-1‬عند الدقيقة السبعين ليتوج‬ ‫بلقب البطولة بفوزه في مجموع المباراتين ‪،5-4‬كما وصل إلى المباراة‬ ‫النهائية في بطولة كأس إيطاليا ولكنه خسر من نادي سمبدوريا‬ ‫واحتل الم��كز الثاني في بطولة دوري الدرجة األولى‪.‬‬

‫المدرج المشتعل‬

‫كغيره من أندية النخبة في إيطاليا يمتلك نادي نابولي‬ ‫قاعدة جماهيرية كبيرة تقدر على أنها ضمن أكبر‬ ‫أربع قواعد جماهيرية في إيطاليا السيما وأنهم‬ ‫باتوا يصارعون على لقب الدوري في المواسم‬ ‫األخيرة حتى الرمق األخير بل وأصبح‬ ‫للنادي حضور أوروب���ي رائ��ع بكتيبة‬ ‫ال تتوقف عن تقديم الفرجة أبدا‬ ‫ويشتعل مدرج النادي الجنوبي‬ ‫بجنون وعشق ال يضاهى‬ ‫البتة مع أي عشق آخر‬ ‫ي��وم أن ي��زوره��م أي‬ ‫فريق ف��ي مدينة‬ ‫نابولي‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫‪17‬‬


‫‪16‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫ليا تتنفس كرة الق‬ ‫ا‬ ‫ط‬ ‫ي‬ ‫إ‬ ‫دم‪..‬‬

‫نادي الجنوب‬ ‫‪.‬‬ ‫‪.‬‬ ‫ي‬ ‫اإلي‬ ‫ل‬ ‫و‬ ‫ب‬

‫نا‬ ‫قلوب المت‬ ‫ر‬ ‫س‬ ‫أ‬ ‫ي‬

‫طال‬

‫الملعب‬

‫ي‬

‫يم‬ ‫ين‬

‫البرزة‪ -‬محمد خليفة الضبعوني‬

‫لكرة القدم في الجزء الجنوبي من شبه الجزيرة اإليطالية لذة وشغف ال حدود‬ ‫له‪ ,‬وإذا ما تحدثنا عن أندية الجنوب اإليطالية تتجلى أمامنا عراقة وعظمة‬ ‫النادي القابع على ضفاف البحر األبيض المتوسط بثالث أكبر المدن اإليطالية‬ ‫هو نادي نابولي الذي تثور حماسة مشجعيه وتغلي كثوران حمم «بركان‬ ‫فيزوفيوس» القريب من المدينة الجنوبية والذي تأسس في العام ‪ 1926‬يوم‬ ‫أن كان يطلق عليه اتحاد نابولي لكرة القدم إلى أن تم تغييره في العام ‪1964‬‬ ‫إلى نادي نابولي‪.‬‬


‫الملعب‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫‪19‬‬


‫الملعب‬

‫التسيب‪..‬يضع كرتنا على فوهة المدفع‬

‫غياب الدافع والرادع‬ ‫يهويان بالموهبة‬ ‫نحو الالمباالة‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫البرزة ‪ -‬محمد خليفة الضبعوني‬

‫‪18‬‬

‫في خضم زوبعة االحتراف والعدو نحو النظامية تلوح في الجانب‬ ‫اآلخر مخاوف وأخطار جسيمة ما يسمى باالنضباط والنظام‬ ‫داخل وخارج المستطيل األخضر‪ ,‬تقسم وتباد عندما يتفشى‬ ‫التسيب وينخر في جسد المنظومة الكروية‪ ,‬ربما تعمل اإلدارات‬ ‫بإخالص منقطع النظير وربما توفر كل السبل الممكنة لكن في‬ ‫الجانب اآلخر ال نلقى أي تجاوب من المعنيين باألمر بصفة أولى‬ ‫وهم الالعبون أو باألحرى الشبان منهم‪ ,‬وهو ما نلحظه في‬ ‫مالعبنا مؤخرا فمتى ما كان في مزاجه أن يتواجد ومتى ما كان‬ ‫منزعجا أو ملته بأمر آخر ال يبالي بأحد‪ ,‬وعلى إثر ذلك كانت "البرزة"‬ ‫سباقة في النبش والبحث خلف األسباب الرئيسية لشيوع هذه‬ ‫الظاهرة في مالعبنا فتقصينا من أصحاب الشأن نفسهم الهواة‬ ‫كانوا أو المحترفين ومن بعض اإلداريين المعنيين وطرحنا هذه‬ ‫القضية بهدوء في استطالعنا التالي‪..‬‬ ‫المشكلة مشتركة‬

‫عند الحديث عن األسباب الرئيسية خلف هذه الظاهرة أسهب‬ ‫خليفة البطاشي العب وإداري بأحد الفرق األهلية في سرد‬ ‫هذه األسباب موضحا ازدواجية المشكلة بين الالعب واإلدارة‬ ‫قائال‪:‬ظاهرة التسيب عند الالعبين أصبحت تؤرق إدارات األندية‬ ‫بشكل كبير وباتت األندية تعمل جاهدة للبحث عن حلول لوقف‬ ‫هذه الظاهرة الخطيرة والتي تتسبب في تراجع كرتنا العمانية‪,‬‬ ‫ومن أسباب ظهورها وشيوعها هو أن بعض الالعبين مرتبطين‬ ‫بجهات عملهم وال يستطيعون التغيب عن العمل‪ ,‬ولذلك تجد‬ ‫الالعب يتغيب عن التمارين‪ ,‬كما أن بعض إدارات األندية تتأخر‬ ‫في دفع رواتب الالعبين لذلك يبادلها الالعب بالتغيب عن تمارين‬ ‫الفريق وبعض الالعبين ال يتقبلون عمل مدرب معين فتجده ال‬ ‫يحضر التمارين‪ ,‬وربما يكون أحد أهم األسباب الغرور الذي يصيب‬ ‫بعض الالعبين عندما يشعر بأهميته وعدم قدره الفريق عن‬ ‫االستغناء عنه حتى لو غاب عن التمارين كما أن المدرب يتسبب‬ ‫في هذا التسيب عندما يصر على العب معين معلال ذلك في أنه‬ ‫السبب وراء انتصارات الفريق مما يولد التفرقه داخل الفريق‬

‫الواحد‪ ,‬واألخطار المتوقعة للكرة العمانية من هذه الظاهرة كثيرة‬ ‫ومن أهمها تراجع المستويات الفنية لألندية في المسابقات‬ ‫المحلية والخارجية أيضا هذا التراجع ينعكس سلبا على المنتخب‬ ‫ويؤدي إلى تراجعه فنيا‪ ,‬ومن وجهة نظري أرى بأن االنضباط يجبر‬ ‫الالعب على تغيير نمط حياته كونه جانبا من جوانب االحتراف‬ ‫لدى الالعب فنحن نشاهد في األندية األوروبية أن الالعب يعاقب‬ ‫على أي سلوك يعمله حتى ولو كان خارج أسوار النادي لذلك أرى‬ ‫االنضباط مهم جدا في عملية االهتمام بالالعب وهذا يحسس‬ ‫الالعب بأهميته داخل الفريق وبالتالي تراه منتظما داخل الفريق‬ ‫وفي حضور التمارين وأيضا يجب أن ال يقيد االنضباط من حياة‬ ‫الالعب اليومية وأن ال يشعره بأنه مسجون‪.‬‬ ‫البيئة المحيطة‬

‫فيما أرجع الالعب عيسى السويدي السبب إلى البيئة المحيطة‬ ‫بالالعب موضحا ذلك فيما يأتي بقوله‪:‬‬ ‫مشكلة التسيب أو ما يسمى عدم االنضباط أصبحت تلوح‬ ‫في أفق الكرة العمانية وباتت الشغل الشاغل للمدربين فأصبح‬ ‫الالعب يتعذر بأبسط األسباب كي يتغيب عن التمارين وغالبا ما‬ ‫يكون السبب الرئيسي في عدم االنضباط البيئة المحيطة بالالعب‬ ‫والتي تنشئ العبا غير معتاد على االنضباط كما أن ألصحاب‬ ‫السوء الذين ال يجدون ما يقدمونه سوى الرأي الخاطئ دور في‬ ‫هذا التسيب واألهم من ذلك عدم وجود االهتمام الكاف من‬ ‫األندية والمختصين في هذا الشأن وفي الوقت الحالي ازدادت‬ ‫المالعب المادية التي تساعد في عدم انضباط الالعب كمالعب‬ ‫العشب الصناعي ويأتي السبب األهم واألبرز في ذالك هو الالعب‬ ‫نفسه بحيث ال يملك الطموح والرغبة في الوصول ألبعد ما يمكن‪.‬‬ ‫ثقافة االنتماء‬

‫وأكد محمود الفارسي أحد أعضاء جمعية جماهير نادي صحار أن‬ ‫انعدام وجود ثقافة االنتماء للنادي تلعب دورا رئيسيا في قضية‬ ‫التسيب قائال‪:‬‬ ‫أعتقد أن التسيب الحاصل في ه��ذا الوقت عند بعض‬ ‫الالعبين بسبب عدم وجود ثقافة االنتماء للنادي الذي يلعب‬

‫له وهناك سبب آخر بدأ يطغى أيضا وهو عدم تقاضي الالعب‬ ‫لمستحقاته المالية التي تتراكم باألشهر‪ ،‬وهو ما يولد رغبة لدى‬ ‫الالعب بالتغيب عن التمارين للضغط على النادي الذي ينتمي له‬ ‫إلعطائه مستحقاته المالية‪ ،‬وبرأيي سوف تتسبب هذه المشكلة‬ ‫في تدني المستوى العام للمنافسات الكروية بالسلطنة والتي‬ ‫نطمح ألن تتطور وتصل ألعلى مستوياتها والذي بدوره سوف‬ ‫يبرز الكرة والبطوالت المحلية في السلطنة على الساحة العربية‬ ‫وكذلك سوف يعود بالنفع على المنتخبات الوطنية‪ ،‬والنتزاع‬ ‫هذه الثقافة من عقول العبينا يتحقق ذلك بزرع ثقافة االنتماء‬ ‫للنادي الذي ينتمون له وحب الظهور بشكل جيد واالعتياد على‬ ‫االنضباط وااللتزام بالتمارين لدى الجيل الجديد من الرياضيين‬ ‫بمختلف المراحل والتي تبدأ بمرحلة البراعم وصوال للفريق األول‬ ‫ناد كذلك بإعطاء الالعب قدر كبير من االهتمام وإشعاره‬ ‫بكل ٍ‬ ‫بأهميته لدى الفريق والنادي الذي يمثله‪.‬‬ ‫ثقافة الالعب‬

‫فيما عزا عمر الصولي العب نادي صحار لألولومبي سابقا وأحد‬ ‫الفرق األهلية ذلك كله لثقافة الالعب قائال‪ :‬ثقافة الالعب‬ ‫من وجهة نظري السبب الرئيسي في عدم التقيد واالنضباط‪،‬‬ ‫والثقافة تعتمد على االطالع‪ ،‬حيث نجد أغلب العبينا ال يملكون‬ ‫الثقافة الالزمة والكافية التي تسمح لهم في االنضباط وعدم‬ ‫التسيب‪ ،‬وطبعا ال ننسى األسباب األخرى والتي من وجهة‬ ‫نظري اعتبرها ثانوية كما أن إدارة الفرق واألندية والمنتخبات‬ ‫لها الدور الرئيسي في االنضباط وعدم التسيب‪ ،‬وهذا لألسف‬ ‫ما نفقده في معظم إدارات أنديتنا ومنتخباتنا وللمجتمع أيضا‬ ‫دور كبير في انضباط الالعب من عدمه وما نلمسه من واقعنا‬ ‫أهل الالعب ال يشجعون الالعب على اللعبة‪ ،‬ويرجعون السبب‬ ‫إلى عدم توفر البيئة الصالحة لممارستها حيث إن بعض‬ ‫األهالي يخافون على االبن من اإلصابة وعدم توفير العالج‬ ‫المجاني المناسب من الجهات المختصة وبرأيي االنضباط في‬ ‫الملعب ال عالقة له في تغيير نمط حياة الالعب فالالعب مطالب‬ ‫باالنضباط داخل الملعب فقط‪ ،‬أما خارج الملعب فهو يمارس‬ ‫حياته بشكل طبيعي وكيفما يشاء‪.‬‬


‫وجــــوه‬

‫المطلوب��ة لدى المص��ور األخالق وأغ�������راض التص������وير‬ ‫وملتزمات����ه‪ ،‬أفضل أستخدام كاميرا كانون (‪)D7‬؛ لسهولة‬ ‫اس������تخدامها وتناس����ق األلوان فيها‪ ،‬بدأت التص�����وير‬ ‫بكاميرتي��ن‪ ،‬وأفض��ل تص������وي��ر الم������ناظ��ر الطبيعية‪،‬‬ ‫لجماله��ا الذي أبدعه الخ�����الق ع��ز وج������ل‪ ،‬والم�����تعة‬ ‫الت��ي أجدها أثناء التصوير هي رفق��ة أصدقائي المبدعين‬ ‫ف��ي الت�����صوير‪ ،‬كم��ا أن التص����وير أفادن��ي في التعرف‬ ‫على أصدقاء جدد‪ ،‬والم�ش��اركة في المس��ابقات الداخلية‬ ‫والخارجي��ة‪ ،‬أعتبر التصوي��ر هواية أطم��ح الحت������رافها‪،‬‬ ‫أفضل صورة ألتق�����طتها عدس�������تي لطفلة تحملها أمها‪،‬‬ ‫ألنه��ا تعبر عن حن��ان األم‪ ،‬وقبولها في المعرض الس��نوي‬ ‫العش��رين للتصوي��ر الضوئ��ي‪ ،‬تعجبن��ي كثيرا الص��ور التي‬ ‫ألتقطها المصور سالم الوردي‪.‬‬ ‫وأض����������اف قائ��ال‪ :‬كان ألهل��ي دور ف��ي التش��جيع‬ ‫والمس��اهمة في تنمية موهبتي من خالل توفير مستلزمات‬ ‫التصوي��ر‪ ،‬وت�����������قديم النقد على الص��ور ال���������تي ألتقطها‪،‬‬ ‫وم��ا يمي��ز المص��ور الناج��ح األخ��الق واقتن���������اص الزاوية‬ ‫المناس��������بة والتعدي��ل المناس��ب للص������������ورة‪ ،‬والبيئ��ة‬ ‫العماني��ة جميلة جدا ويوجد فيه��ا أماكن كثي��رة للتص����������وير‪،‬‬

‫وأتمنى أن أصور الشروق في محافظة الشرقية‪.‬‬ ‫مشاركات‪..‬‬

‫الدور التي تنطوي عليه تنمية الموهبة بالمش��اركة والمنافسة في المسابقات‬ ‫والفعالي��ات والحص��ول على الجوائز التي تزيد م��ن ثقة المصور‪ ،‬قال عالء عن‬ ‫مشاركاته‪:‬‬ ‫ش��اركت في المعرض الس��نوي العش��رين للتصوير الضوئي‪ ،‬ومعرض ورد‬ ‫منثور من أريج مسقط‪ ،‬ومسابقة اتحاد المصورين العرب بالشارقة‪ ،‬وحصلت‬ ‫على شهادة المشاركة‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي أي مكان أذهب إليه‬

‫موقف وهواية وطموح‪..‬‬

‫الصع��ود نح��و س�������لم النج��اح وموصلة مش��وار األل��ف ميل ال��ذي يحاول‬ ‫مالم�����س��ته‪ ،‬تصادف��ه مواق��ف‪ ،���يتذك����������ره��ا بي��ن الحين واآلخ��ر‪ ،‬يفكر‬ ‫في المس��تقبل وما يخب��أه‪ ،‬حدثن�����ا عالء عن إحدى المواق��ف التي صادفته‬ ‫وهوايته وطموحه قائال‪:‬‬ ‫ف��ي يوم من األيام ذهبت أص��ور منظرا من مناظر الطبيعة في أحد واليات‬ ‫الس��لطنة ونس��يت المفت��اح داخل الس��يارة وح��ل علينا الظ��الم‪ ،‬والحمد لله‬ ‫اتصل��ت في أخي وأتى بنس��خة ثاني��ة من المفتاح‪ ،‬وم��ن هواياتي المغامرة‪،‬‬ ‫وأطمح لالحتراف ومنافسة مصوري الضوء ونيل الجوائز العالمية‪.‬‬

‫‪21‬‬


‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫وجــــوه‬

‫‪20‬‬

‫عالء الوهيبي‪..‬أحب توثيـق الحـــدث فـــــ‬ ‫البرزة ــ هيثم بن سعيد الحبسي‬

‫اقتناؤه لكاميرا احترافية جعلت منه موهبة تس��طع في س��ماء التألق‪ ،‬يمتلك‬ ‫المقومات التي تس��اعده على تنمية موهبته وصقلها‪ ،‬ش��ارك في العديد من‬ ‫الفعاليات والمسابقات‪ ،‬له الكثير من الصور التي يبرزها للمجتمع والتي تنتظر‬ ‫من��ا إبرازها بي��ن صفحاتنا في «البرزة»‪ ،‬هو عالء بن محمد بن علي الوهيبي‪،‬‬ ‫ولد العام ‪1989‬م بمسقط‪ ،‬يعمل بوظيفة طوارئ كهرباء‪.‬‬

‫ل��ه أود أخ�������ذ كاميرا‪ ،‬نصحني بش��راء كامي��را ألت����علم منه��ا الب�������داية‪،‬‬ ‫وتعل��م كيفي��ة التصوير وكيفية اإلمس������اك بالكاميرا من فئ��ة االحتراف من‬ ‫نوع كانون (‪ ،)D1100‬وذهبنا واش��ترينا الكاميرا وعلمني األساسيات‪ ،‬ومن ثم‬ ‫ب��دأت التصوير‪ ،‬ومن بعد ذلك أخذت نصائ��ح الزمالء في التصوير من بعد ما‬ ‫استخرجت صورا جميلة‪ ،‬واستبدلت الكاميرا التي كانت معي بكاميرا من نوع‬ ‫(‪ )D7‬أخ��رى‪ ،‬واكتش��ف هذه الموهبة فيني من نفس��ي عندم��ا أوثق الحدث‬ ‫أثناء رحالتي ومغامراتي‪ ،‬شجعني أهلي وزمالئي‪.‬‬

‫البداية‪..‬‬

‫عين المصور‪..‬‬

‫دائما ما تكون االنطالقة من الباب الصغير‪ ،‬والتي تبدأ الموهبة بالظهور وإبراز‬ ‫نفسها من خالل موقف أو حادثة مرت عليه‪ ،‬تكون نذيرا لظهورها وإحساسه‬ ‫بامتالك��ه المقومات التي ت�����س��اعده على تنميتها‪ ،‬حدثن��ا عالء الوهيبي عن‬ ‫بدايته قائال‪:‬‬ ‫بداياتي في التصوير عندما كنت أحب أن أوثق الحدث في أي مكان أذهب‬ ‫إلي��ه وأي ش��يء أراه أمامي جميال أص��وره وذلك باس��تخدام كاميرا التلفون‪،‬‬ ‫وبعد س�������نوات رأيت ص��ورا من تصوير ابن عمتي المصور س��عيد الوهيبي‬ ‫وأعجبت بصوره في جماليتهن ووضوحهن‪ ،‬س������ألته في كيفية ألتقاط الصور‬ ‫وأي أنواع الكاميرات تس�����تخدم‪ ،‬أخبرني باس��تخدم كامي��را كانون احترافية‬ ‫أران��ي كاميرته‪ ،‬وما مميزاتها وأن�����واع العدس��ات التي يس������تخدمها‪ ،‬قلت‬

‫لطالم��ا قال��وا أن عين المص��ور تختلف عن عين اإلنس��ان الع��ادي‪ ،‬فهو ينظر‬ ‫للص��ورة م��ن زوايا قد ال يتخيلها المش��اهد‪ ،‬يبدع ويبه��ر كل من يرى جمال‬ ‫م��ا ي������ص��وره وم��ا تلتق������طه عدس��ته‪ ،‬أوضح لن��ا ع������الء ع��ن مكنونات‬ ‫موه�����بته قائال‪:‬‬ ‫التصوير بالنسبة لي هواية وموهبة طورتها بالممارسة وبم����تابعة أعمال‬ ‫بع��ض المص�����ورين المحترفين وأيضا المش��اركة في ال��ورش والمحاضرات‬ ‫الت��ي تخص هذا المجال واالس�����تفادة م��ن النقد الهادف البن��اء لهذا اعتبر‬ ‫ه��ذا الفن مهم جدا بال������نس��بة ل��ي‪ ،‬أقتدي بالعديد م��ن الفن������انين منهم‬ ‫س��الم ال��وردي وأحم��د الطوق��ي وأحم��د الش�������كيلي وحمد البوس��عيدي‪،‬‬ ‫وأنم��ي موهبت��ي بالتغذي��ة البصري��ة للفنانين الع��رب واألجانب‪ ،‬واألش��ياء‬

‫لطالما قيل إن عين‬ ‫المصور تختلف عن عين‬ ‫اإلنسان العادي فهو‬ ‫ينظر للصورة من زوايا‬ ‫قد ال يتخيلها‬ ‫المشاهد‬


‫البرزة ــ هيثم بن سعيد الحبسي‬

‫ل��كل رس��ام طابع��ه الخاص ال��ذي يميزه ع��ن غيره من‬ ‫الرس��امين‪ ،‬يضيف للوحته الفنية لمس��ة إبداعية خاصة‪،‬‬ ‫يرس��م لوحة يتوق��ع من الن��اس تقبله��ا‪ ،‬يظهرها بذوق‬ ‫وحس فني راق‪ ،‬الرس��م بالنسبة له يحتل سلم أولوياته‪،‬‬ ‫ي��رى فيه نجاح موهبته‪،‬وهو الهدف األول الذي يس��عى‬ ‫جاه��دا لتطوي��ره‪ ،‬وأكثر ما يش��غل أوق��ات فراغه‪ ،‬أغلب‬ ‫حكاياته تتس��م بين خطوط الرسمة التي يرسمها‪ ،‬فتحنا‬ ‫له المجال في «البرزة» إلبراز موهبته‪ ،‬هو منير سليمان‬ ‫راشد البوسعيدي‪ ،‬ولد العام ‪1992‬م في نزوى‪ ،‬طالب في‬ ‫الكلية التقنية بنزوى تخصص تقنية معلومات‪.‬‬ ‫والدة الموهبة‪..‬‬

‫حدثنا منير عن بدايته قائال‪ :‬بدايتي مع الرس��م كانت في‬ ‫أي��ام االبتدائي��ة ومع تش��جيع المعلمين كن��ا نحاول أن‬ ‫نفعل أي شيء إلبهار المعلمين والمشاركة في األنشطة‬ ‫والمس��ابقات التي تقام في المدرس��ة‪ ،‬فعندما يطلب منا‬ ‫معلم الفنون التشكيلية رسم صوره معينة كنت أتحمس‬ ‫لهذا الموضوع بدرجةأني أعود إلى المنزل وأقضي معظم‬ ‫وقتي في الرسم ألظهر رسمي للمعلم بأحسن وجه‪ ،‬وكان‬ ‫جدا لكوني أبدع ف��ي هذا المجال فوجدت‬ ‫المعل��م فخورا ً‬ ‫منه الكثير من التشجيع والتحفيز‪ ،‬ورسوماتي كلها تتكلم‬ ‫عن الطبيعة وبعض الش��خبطات كالنقوش وغيرها‪ ،‬كان‬ ‫ل��دي ش��غف كبير مع الرس��م وصل إل��ى أن طاولتي في‬ ‫الصف كانت تحتوى على العديد من الرس��ومات‪ ،‬فبمرور‬ ‫الوقت تغيرت طريقة أس��لوبي فحاولت أن أرس��م نفسي‬ ‫ولم تك��ن النتيجة مرضية في المحاولة األولى ولم أيأس‬ ‫م��ن ذلك حاولت عدة مرات إلى أن أحببت رس��م الوجوه‬ ‫واس��تمرت محاوالتي في رس��م الوجوه وط��رق التظليل‬ ‫بش��كل مكثف‪ ،‬كنت أسعى دائما بأن أطور وأزود نفسي‬ ‫بالق��راءة ومتابعة بع��ض الدروس ف��ي اإلنترنت‪،‬وأكون‬ ‫حريصا بأن تصبح رس��متي أفضل من الرس��مة السابقة‪،‬‬ ‫وال ش��ك أن اإلنس��ان يمارس ع��ادات دون أن يعلم أنه‬ ‫س��يصبح مبدع ف��ي المس��تقبل‪،‬حيث كنت ف��ي صغري‬ ‫دائما أرسم على الدفاتر وأحرص على حضور مادة الفنون‬ ‫التشكيلية‪،‬والمعلم كان يلهمني ألرسم الكثير من األشياء‬ ‫ج��دا‪ ،‬ثم يأت��ي بعد ذل��ك دور األهل‬ ‫بقدرت��ي البس��يطة ً‬ ‫واألصح��اب العامل األهم في تش��جيعي له��ذه الموهبة‬

‫فوفروا لي األدوات الالزمة للرسم والتحفيز منهم‪ ،‬جعلني‬ ‫أيضا فضل‬ ‫أش��عر أنهم يقدروا موهبتي أكثر‪ ،‬وال أنس��ى ً‬ ‫الكثير من أس��اتذة الفنون التشكيلية الذين ال زالوا يرون‬ ‫فشكرا‬ ‫أن هنالك مستقبال مش��رقا للموهبة التي امتلكها‬ ‫ً‬ ‫جميعا‪.‬‬ ‫لهم‬ ‫ً‬ ‫تحدي الصعوبات‪..‬‬

‫من أبرز الصعوبات التي واجهها منير عدم امتالكه الوقت‬ ‫الكاف��ي لمعرفة الم��دارس الفنية ونهجه��ا باإلضافة إلى‬ ‫بعض القواعد الفنية العالمية واألكاديمية في الرسم‪.‬‬ ‫عشق الرسم‪..‬‬ ‫تس��طع الموهبة في س��ماء التألق نحو اإلبداع المكنون‬ ‫في أعماقها‪ ،‬تس��طر اسمها في س��لم المواهب الصاعدة‬ ‫التي تط��ور من نفس��ها وتبرزها للمجتمع‪ ،‬ذك��ر لنا منير‬ ‫ع��ن موهبت��ه قائال‪:‬فن��ون الرس��م حقيقة المس��ت قلب‬ ‫كل إنس��ان‪ ،‬هنال��ك العديد من الرس��امين العرب الذين‬ ‫يبدعون في الرس��م ورس��وماتهم تجبرك على االندهاش‬ ‫وكل منه��م على حس��ب تخصصه في الرس��م أو ميوله‪.‬‬ ‫البعض منهم يميلون إلى رس��م الطبيعة والبعض اآلخر‬ ‫إلى الحياه الصامتة والكثير من مجاالت الرسم‪ ،‬بالنسبة‬ ‫لي أنا معجب بالرسام ايغ�����ور كازارين‪ ،‬رسام واقعي في‬ ‫فعال‪ ،‬لوحاته‬ ‫فن البورتريه لديه أعم��ال كثي����رة أبهرتني ً‬ ‫بديعةوجميل��ة تتحدث به��دوء تالمس الواق��ع ويجبرك‬ ‫جدا‪،‬ويمتلك‬ ‫على الغوص في أعم��اق اللوحة بتأمل بعيد ً‬ ‫إح����ساس��ا قوي��ا في تجس��يد الص��ورة للرس��مة بدون‬ ‫أن تالح��ظ الف�����رق الك���بي��ر بينهما‪ ،‬أنميه��ا عن طريق‬ ‫االس��تمرار واالطالع على كل جديد في عالم الرسم‪ ،‬ألنه‬ ‫عال��م كبي��ر جدا يحم��ل في طيات��ه خبايا تش��دنا للبحث‬ ‫عنه��ا‪ ،‬ومتج��دد بأعم��ال الفنانين العظم��اء ولديه الكثير‬ ‫م��ن الم��دارس والطرق إلخراج الرس��مة بش��كل جميل‬ ‫ومبهر‪ ،‬عالقتي بالرسم هواية لملء وقت فراغي وأتمنى‬ ‫أن أتحس��ن مع مرور األيام والوص��ول لالحترافية بعدها‬ ‫م��ن الممكن أن تكون مهن��ة‪ ،‬لكن الهواي��ة تبقى هواية‬ ‫بسبب استمتاعنا وحبنا لها‪،‬وأعتبره متنفسي الخاص‬ ‫ال��ذي أجد في��ه عالمي المميز الذي ال يس��تطيع‬ ‫أحد مشاركتي فيه واالس��تمتاع بالقدر نفسه‬ ‫مثلما استمتع‪ ،‬وكل منا يفضل الشيء الذي‬ ‫يتقن��ه‪ ،‬لذلك أن��ا من هواة رس��م البورتريه‬

‫الصعوبات التي‬ ‫أواجهها عدم‬ ‫امتالكه الوقت‬ ‫الكافي لمعرفة‬ ‫المدارس الفنية‬ ‫ونهجها‬

‫فنون‬

‫منير البوسعيدي‪ ..‬من هاو لرسم‬ ‫الطبيعة إلـى رسـام بورتـريه‬ ‫(الوج��وه)‪ ،‬أحب التفاصي��ل الدقيقة كالعي��ون‪ ،‬وتفاصيل‬ ‫الش��عر والظل والنور‪،‬والمتعة تكون عندما أرى ردة فعل‬ ‫الن��اس على رس��وماتي‪ ،‬خاص��ة عندما يب��دون أعجابهم‬ ‫به��ا‪ ،‬ويش��جعوني على المواصل��ة واالس��تمرار‪،‬وأفادني‬ ‫في توس��ع دائ��رة المعارف والعالق��ات األجتماعية وزرع‬ ‫ف��ي نفس��ي روح التح��دي‪ ،‬والحقيق��ة أن مجال الرس��م‬ ‫واس��ع غير محدود فهو ليس مجرد رسم على ورق فقط‬ ‫ب��ل أنه خب��رة تحتاج إلى إتقان حقيقي وذلك بمس��اعدة‬ ‫العدي��د م��ن األدوات‪ ،‬وفي الواقع من خالل ممارس��تي‬ ‫للرس��م وجدت أن أدواته مكلفة خاصة تلك األدوات التي‬ ‫تستوجب اس��تعمالها إلظهار الرس��مة بشكل فني يصل‬ ‫إلى درجة االحترافية‪.‬‬ ‫مشاركات‪..‬‬

‫مش��اركاتي ليست بتلك المش��اركات الكثيرة شاركت في‬ ‫بعض المعارض المش��تركة مع طالب الكليات‪ ،‬وورش��ة‬ ‫مع الفنان س��عيد الفارس��ي‪ ،‬كما إني ال أنسى المشاركة‬ ‫ف��ي معرض بكلية الرس��تاق التطبيقي��ة‪ ،‬ومعرض الكلية‬ ‫التقني��ة في مرك��ز اللولو بنزوى‪ ،‬ومع��رض الكلية التقنية‬ ‫بنزوى‪ ،‬ومعرض كلية الش��رق األوسط (لمسة)‪،‬كما أنني‬ ‫عضو في فريق ضياء عمان‪.‬‬ ‫موقف وهواية وطموح‪..‬‬

‫كل إنس��ان ف��ي ه��ذه الحي��اة يم��ر بمواق��ف متع��ددة‬ ‫س��واء حزينة أو طريفة‪ ،‬قال لن��ا منير عن موقف واجهه‬ ‫وهواياته وطموحه‪:‬في يوم من األيام طلب مني صديقي‬ ‫أن أرس��مه‪ ،‬فوافقت مباش��رة عل��ى طلب��ه وأخبرته بأن‬ ‫يجل��س أمامي مباش��رة‪ ،‬مع أني ال أرس��م إال عن طريق‬ ‫الصور‪ ،‬وجلس وهو مس��تعد ألرس��مه بابتس��امته فترة‬ ‫طويلة‪ ،‬وأنا منهمك في رسمه‪ ،‬ولكن بعد كل ذلك الوقت‬ ‫كنت أتظاهر برس��مه‪ ،‬كنت أرسم شخبطة بسيطة دائرة‬ ‫ونقطتين‪.‬وبالطب��ع لدى كل منا مواهب ومهارات تنش��أ‬ ‫في��ه من��ذ طفولته أو قد يكتس��بها من خالل الممارس��ة‬ ‫والتجربة‪،‬وأن��ا من خالل الرس��م اس��تطعت أن أكتس��ب‬ ‫مواهب أخرى كالتصوير‪ ،‬وهذا ساعدني على اكتساب‬ ‫مه��ارة أخرى ه��ي التصميم‪ ،‬وطموح��ي أن أكون‬ ‫فنان��ا عربيا متميزا بأس��لوبي الخاص‪ ،‬وأن تكون‬ ‫لي مش��اركات عديدة في مجال الرس��م محليا‬ ‫ودوليا لكي أكتسب خبرات أكثر‪.‬‬ ‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫‪23‬‬


‫فنون‬ ‫نجم‬

‫عمير البلوشي‪ ..‬يداعب الخشبة‬ ‫السمراء بموهبته الفذة‬ ‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫البرزة ــ هيثم بن سعيد الحبسي‬

‫فن��ان موه��وب ف��ي التمثي��ل المس��رحي‪ ،‬الخش��بة التي‬ ‫يصعدعليه��ا يبرز من خاللها مكنونات موهبته‪ ،‬عندما ينظر‬ ‫المشاهد للمسرحية التي يقدمها يجد فيه الموهبة الصاعدة‪،‬‬ ‫لديه الكثير من المشاركات‪ ،‬قدم أكثر من دور في العديد من‬ ‫المسرحيات‪ ،‬مر بالكثير من الصعوبات والعراقيل التي وقفت‬ ‫أمامه‪ ،‬نتعرف اآلن على الممثل المس��رحي الذي وضعنا له‬ ‫مساحة في «البرزة»‪ ،‬هو عمير البلوشي طالب بكلية العلوم‬ ‫التطبيقية بعبري تخصص تقنية المعلومات‪.‬‬ ‫البداية‪..‬‬

‫تحدث عمير ع��ن بدايته قائال‪ :‬تعلقت بالمس��رح منذ كنت‬ ‫في الصف التاس��ع‪ ،‬كانت البداية صعب��ة جدا في التمثيل؛‬ ‫ألني كنت أعاني من مشكلة مخارج الحروف‪ ،‬لكن بالتمرين‬ ‫والتدرب أس��تطعت أن أتغلب على هذه المش��كلة‪ ،‬أكثر ما‬ ‫جعلن��ي أتعلق بالمس��رح هو العمل الجماع��ي ولعبي أكثر‬ ‫من دور‪ ،‬وأس��تمتع بالعمل مع الفريق أثناء البروفات التي‬ ‫يس��ودها المرح‪ ،‬كان��ت بداية جميلة جدا؛ ألني أكتش��فت‬ ‫ل��دي الموهبة التي كنت أتمناها عندما كن��ت أتابع األفالم‬ ‫والمسلسالت في التلفزيون‪.‬‬ ‫الدعم ‪..‬‬

‫‪22‬‬

‫وع��ن الدعم قال‪ :‬الفض��ل يعود لله س��بحانه وتعالى الذي‬ ‫وهبن��ي هذه الموهبة‪ ،‬ولألس��تاذة وفاء الشامس��ية التي‬ ‫جعلتني أعش��ق المس��رح‪ ،‬وهيثم العلوي الذي وقف معي‬ ‫طوال حياتي في المس��رح‪ ،‬وأعضاء فرقة مس��رح الش��رق‬ ‫الذي��ن دعموا مس��يرتي نح��و التأل��ق‪ ،‬وأصدقائ��ي وعميد‬ ‫كلية العلوم التطبيقية بعبري الذين كانوا س��ببا في رجوعي‬ ‫للمسرح بعد انقطاع لمدة ‪ 6‬أشهر‪ ،‬كما كان والداي يدعمان‬

‫موهبتي من خالل حضورهم لمسرحياتي‪ ،‬كانوا يزيدون‬ ‫من حماس��ي عندما أراهم في المسرح‪ ،‬وال أنسى وزارة‬ ‫التعليم العالي والفنانة نورة البادية الذين كان لهم الفضل‬ ‫في تنمية موهبتي ودعمها‪.‬‬ ‫مشاركات‪..‬‬

‫أما عن مشاركاته التي يستطيع أن يبرز من خاللها موهبته‬ ‫قال‪ :‬ش��اركت ف��ي المهرجان المس��رح المدرس��ي على‬ ‫مستوى الس��لطنة في سنة ‪ 2007‬في محافظة مسقط‬ ‫بمسرحية (صحراء) الخوف بدور العجوز‪ ،‬وفي اسكتشات‬ ‫مدرس��ية لم��دة س��نتين حوال��ي (‪ )30‬اسكتش��ا‪،‬وفي‬ ‫المهرجان المسرح المدرسي على مستوى السلطنة في‬ ‫س��نة ‪2010‬م بمس��رحية (البطل الخارق) بدور المجنون‬ ‫دور أول‪ ،‬ونلت جائزة أفضل ممثل دور أول على مستوى‬ ‫المهرجان‪،‬كما شاركت في المهرجان المسرح المدرسي‬ ‫على مستوى الخليج في سنة ‪2011‬م في مملكة البحرين‬ ‫بمسرحية (نهاية الصعود) بدور الجنرال‪ ،‬وكما أنني عضو‬ ‫في فرقة مس��رح الشرق‪ ،‬حيث شاركت مع الفرقة بعدة‬ ‫مسرحيات منها مسرحية (س��ر الكرك) بدور كومبارس‪،‬‬ ‫ومس��رحية (الكنز) بدور كومبارس‪ ،‬ومس��رحية (كنكون)‬ ‫بدور نطاط‪ ،‬ومس��رحية (الشاحوف) بدور المراسل‪ ،‬كما‬ ‫أنني عضو في فريق الرياض التطوعي الذي مثلت في عدة‬ ‫مسرحيات مع الفريق من بينها مسرحية (بسمة ودمعة)‬ ‫الت��ي مثلت فيها بدورين الرجل والمعاق‪ ،‬وش��اركت في‬ ‫العديد من االسكتشات‪ ،‬وتم أختياري لتمثيل الكلية في‬ ‫األيام المس��رحية بمس��رحية (واقع خرافي) في ‪2012‬م‪،‬‬ ‫ومثلت دور عواد بن حليمه‪ ،‬وحزت فيها على أفضل ممثل‬ ‫دور أول‪ ،‬وآخر مس��رحية قدمتها كانت بعنوان(سحارة)‬ ‫ومثلت فيه��ا دور الدمية‪ ،‬كما تم اختي��اري في مهرجان‬ ‫المسرح العربي بالقاهرة‪ ،‬التي تم إلغائها بسبب الظروف‬

‫كانت البداية‬

‫التي مرت فيها جمهورية مصر من أحداث‪.‬‬ ‫مواجهة الصعوبة‪..‬‬

‫صعبة جدا ألني‬

‫أوضح لنا عمير عن الصعوبة التي واجهته قائال‪:‬عدم موازنتي‬ ‫لدراس��تي وموهبتي في المسرح كانت من أبرز الصعوبات‬ ‫الت��ي عانيت منها‪ ،‬أغلب أوقاتي كنت أقضيها في المس��رح‪،‬‬ ‫ورس��بت في آخر س��نة من دراس��تي‪ ،‬كنت أن��وي الذهاب‬ ‫للعمل ف��ي العس��كرية؛ إال أن أحد األش��خاص وعدني إذا‬ ‫نجحت س��وف أحصل على منحة دراسية لدراسة المسرح‬ ‫ف��ي دول��ة الكويت‪ ،‬وبالحم��اس والج��د والمثابرة تخطيت‬ ‫مرحلتي الدراسية‪ ،‬وال زلت أنتظر المنحة‪.‬‬

‫مخارج الحروف‬

‫مشاركة وليست منافسة‪..‬‬

‫كنت أعاني‬ ‫من مشكلة‬ ‫لكن بالتمرين‬ ‫استطعت أن‬ ‫أتغلب على هذه‬ ‫المشكلة‬

‫برر لنا عمير عدم مشاركة مسرحيتهم بالنص الذي تقدموا به‬ ‫قائ��ال‪ :‬أجبرتنا الظروف على التوقف عن العمل بالنص الذي‬ ‫تقدمنا به سابقا للمشاركة في مهرجان المسرح الجامعي‪،‬‬ ‫وعندم��ا طلبنا تغيير النص قبل طلبن��ا بالرفض من اللجنة‬ ‫الرئيس��ية المنظمة للمهرجان‪ ،‬ومع المحاوالت حصلنا على‬ ‫م��واز خارج ع��ن المنافس‪ ،‬برغم‬ ‫الموافق��ة‪ ،‬ولك��ن بعرض‬ ‫ٍ‬ ‫من أنه كانت لدي رغبة ش��ديدة في الدخول في المنافسة‪،‬‬ ‫ألحقق انجازا جديدا في المسرح؛ إال أنني تقبلت الموضوع‬ ‫بروح مسرحية‪ ،‬وقدمت أفضل ما لدي مع زمالئي من أجل‬ ‫أيصال الرسالة المسرحية وامتاع الجمهور والفرصة الزالت‬ ‫متاحة للمشاركة والتنافس في السنوات المقبلة‪.‬‬ ‫هواية وطموح‪..‬‬

‫من هوايات��ه الجمباز وكرة الس��لة والق��دم والطائرة واليد‬ ‫والسباحة وتسلق الجبال وألعاب القوى‪ ،‬ويطمح بالحصول‬ ‫على منحة دراس��ية كاملة لدراس��ة المسرح‪ ،‬وأن يظهر في‬ ‫الشاشةالبلورية‪.‬‬


‫في السوق ساعية إلى إنتاج عدة أشكال تناسب ذائقة‬ ‫الزبون‪ ،‬وال تزال العديد من موروثاتنا الحضارية تنتظر‬ ‫لمس��ة رون��زا العصرية لتواكب وتناف��س ما هو جديد‬ ‫ومبتكر‪ ،‬وتك��ون بوابة الزمن لتلك األش��ياء التقليدية‪،‬‬ ‫ونقلها من على الرفوف لمجرد العرض إلى منتج قابل‬ ‫لالستخدام‪ ،‬تقليدي الفكرة عصري االستخدام‪.‬‬ ‫نصيحة رونزا للشباب العماني‬

‫وف��ي الختام وج��ه الفريق نصيحة للش��باب العماني‪:‬‬ ‫إن ه��ذه الجه��ود الت��ي تبذله��ا الحكومة ف��ي مجال‬ ‫ري��ادة األعم��ال‪ ،‬وم��ا ترت��ب علي��ه م��ن تط��ور ف��ي‬ ‫الجان��ب االقتصادي بالس��لطنة يفرض على الش��باب‬ ‫تكثي��ف االنخ��راط ف��ي ه��ذه البرامج والف��رص التي‬ ‫تقدمه��ا الحكومة‪ ،‬فمجال ريادة األعمال وتأس��يس‬ ‫المش��اريع الخاصة أصبح اليوم هو المجال األوسع‪،‬‬ ‫والش��باب ه��م مص��در التنمي��ة والب��د أن يب��ادروا‬ ‫ف��ي صق��ل مواهبه��م فالمج��ال مفت��وح للجمي��ع‪،‬‬ ‫واالنضم��ام إلى مثل ه��ذه البرامج بات أمرا س��هال‪.‬‬

‫البرزة ــ أنوار البلوشية‬

‫يحل��ق عالي��ا بمش��روعه الحدي��ث الممزوج بجم��ال التراث‬ ‫العمان��ي‪ ،‬واللمس��ات التقليدي��ة‪ ،‬يح��اول إثب��ات هويت��ه‬ ‫الش��خصية‪ ،‬وإب��راز الهوية العمانية األصيلة‪ .‬الش��اب داود‬ ‫اللوات��ي مدي��ر التس��ويق وتطوي��ر األعم��ال التجاري��ة في‬ ‫مؤسسة ديباج التي تقدم مجموعة «إهداء» بطابع عماني‬ ‫عصري‪ .‬في حوار مع البرزة عن تفاصيل المشروع‪..‬‬ ‫بداية تحدث اللواتي عن نشاط مؤسسته «ديباج» حيث‬ ‫ق��ال‪ :‬تصمم ديباج الهدايا التذكاري��ة والتعريفية‪ ،‬والجوائز‬ ‫الخاص��ة بأي احتفالية أو تكريم‪ ،‬وتوفر أيضا أطقما مكتبية‪،‬‬ ‫ومذكرات‪ ،‬وملفات‪ ،‬وكذلك إكسس��وارات للفنادق‪ ،‬ونصنع‬ ‫عل��ب المجوه��رات‪ ،‬وصنادي��ق الهداي��ا‪ ،‬والتح��ف التراثية‪،‬‬ ‫ونق��دم العود والعط��ور المصنعة بخام��ات محلية عمانية‪.‬‬ ‫وكل منتجاتن��ا تحمل الطابع العماني‪ ،‬واللمس��ات الحديثة‬ ‫الممزوجة باألفكار المستوحاة من تاريخنا العريق‪.‬‬ ‫وكذلك نوف��ر كافة حلول التغلي��ف المبتكرة والمصممة‬ ‫لمنتج��ي الح��رف‪ ،‬والهداي��ا‪ ،‬والش��وكوالتة‪ ،‬والعط��ور‪،‬‬ ‫والبخور‪ ،‬ونتعاون بش��كل خاص مع المؤسسات الصغيرة‬ ‫والمتوس��طة ورواد األعم��ال الذي��ن يبحث��ون ع��ن حلول‬ ‫التغلي��ف والتعليب الت��ي تدوم كتذكار لألب��د‪ .‬وكذلك نقوم‬ ‫بتنظيم الحفالت‪.‬‬ ‫ونحن في هذا المشروع منذ سنتين وإقبال الناس على‬ ‫منتجاتنا جيد جدا‪.‬‬ ‫تميز وجودة عالية‬

‫تح��دث داود ع��ن فك��رة المش��روع وأهداف��ه حي��ث قال‪:‬‬ ‫راودتنا فكرة إنش��اء هذا المش��روع عندما التمسنا الحاجة‬ ‫والطل��ب في الس��وق المحلي على الهداي��ا والصناديق التي‬ ‫تحم��ل الهوية العماني��ة ولما لها من أث��ر وقيمة في حياة‬ ‫الش��عب العماني فأقمنا هذا المشروع‪ .‬نتميز برؤيتنا حيث‬

‫تبنت «ديباج» رؤية تطويرية تعتمد على االبتكار‪ ،‬والهوية‪،‬‬ ‫والمهني��ة‪ ،‬والبراع��ة‪ ،‬والحرفة‪ ،‬والج��ودة‪ ،‬والحداثة في آن‬ ‫واح��د‪ ،‬ب��كل منتجاتن��ا المختلفة مم��ا جعلنا نكتس��ب ثقة‬ ‫العم��الء والعديد من الجهات الرس��مية التي تتعامل معنا‪.‬‬ ‫وأعطان��ا دفعة نحو التمي��ز أكثر والتمس��ك بهويتنا ورؤيتنا‬ ‫الوطنية في التصنيع‪.‬‬ ‫تتمي��ز جمي��ع منتجاتن��ا بالفخام��ة والرقي واللمس��ات‬ ‫العماني��ة ويتمي��ز عمالؤن��ا بطلبه��م العال��ي المعايي��ر وال‬ ‫يرض��ون أق��ل م��ن المس��توى الممتاز لطلباته��م‪ .‬األم��ر‬ ‫الممي��ز الذي ننفرد به في ديب��اج هو االبتكار وطرح األفكار‬ ‫الجديدة بصورة مس��تمرة للمنتج س��واء كان��ت الهدية أو‬ ‫كان الصن��دوق بحيث تناس��ب المهداة إليه وتتناس��ق مع‬ ‫المناس��بة‪ ،‬ث��م تصميمها‪ ،‬وتنفيذها بإتق��ان مع التركيز في‬ ‫إخراجه��ا بطابع جميل وأنيق وراق وفخم وذي قيمة عالية‪.‬‬ ‫نروج لمنتجاتنا بعدة وسائل منها المشاركة في المعارض‪،‬‬ ‫والتس��ويق المباش��ر‪ ،‬ومن خالل معرضن��ا الكائن بمنطقة‬ ‫القرم التجارية‪.‬‬ ‫دعم وابتكار‬

‫وفي الختام قال اللواتي‪ :‬ش��اركنا في معرض رواد األعمال‬ ‫في نوفمبر ‪2013‬م واستفدنا كثيرا من هذه المشاركة‪ .‬سر‬ ‫نجاحن��ا يكمن في مدى فهمنا العمي��ق لمتطلبات العميل‪،‬‬ ‫وابتكار منتج يساهم في تسويق العالمة التجارية الخاصة‬ ‫ب��ه مم��ا يرض��ي ذوق��ه‪ ،‬ومن ث��م االنتق��ال إل��ى التصميم‬ ‫والطباعة وتنفيذ المنتج‪ .‬للهيئة العامة لتنمية المؤسسات‬ ‫الصغي��رة والمتوس��طة دور ف��ي دعمن��ا حي��ث أتاح��ت لنا‬ ‫الفرص��ة بالمش��اركة في مع��رض رواد األعم��ال العمانيين‬ ‫وكذل��ك قدمت لن��ا االستش��ارات الفنية‪ ،‬وقدمت رس��ائل‬ ‫تزكية لتس��هيل حصولنا على الدعم والرعاية من الش��ركات‬ ‫الكبيرة‪ ،‬والداعم األساس��ي لنا هو إرضاء العميل والتفاؤل‬ ‫بالخير في كل خطوة نخطوها‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫المس��توى الشخصي واالجتماعي‪ ،‬وتجربتنا مع شركة‬ ‫رونزا أتاحت لنا الفرصة للتعرف على الفرص االقتصادية‬ ‫المتاحة في الس��وق المحلي‪ ،‬وزرع��ت مبدأ المبادرات‬ ‫الفردية لدينا‪ ،‬وكذل��ك طورت وصقلت وعززت مهاراتنا‪،‬‬ ‫واإلضافة األكبر أنها مكنتنا من الخوض في غمار العمل‬ ‫الري��ادي واإلداري‪ ،‬وكذل��ك مكنتنا من تخطيط وتنفيذ‬ ‫العمليات اإلدارية واإلنتاجية‪ .‬وأضاف‪ :‬لله الحمد منتج‬ ‫محليا‪ ،‬ولم‬ ‫شركة رونزا وجد إقباال كبيرا من قبل الزبائن‬ ‫ً‬ ‫ينتشر على الصعيد المحلي فقط بل توسع صدى رونزا‬ ‫إلى دول الخليج الش��قيقة‪ ،‬وتعدى ص��داه إلى ماليزيا‬ ‫كأول محط��ة عالمية تنطبع فيها بصم��ة مجمر رونزا‪.‬‬ ‫ونحن في رونزا ماضون بخطى ثابتة لن تتوقف‪ .‬أما عن‬ ‫الخطة المس��تقبلية للشركة فإن ش��ركة رونزا ستكون‬ ‫بإذن الله تلك الس��فينة الرائدة التي تمخر عباب الزمن‬ ‫ناقل��ة الموروث العماني الحض��اري‪ ،‬وذلك بإضافة تلك‬ ‫اللمسة العصرية ليتجدد الموروث الحضاري استخداما‬ ‫وت��ذكارا وعبقا‪ ،‬فق��د اختارت الش��ركة المجم��ر بداية‬ ‫جعلته مجمرا ذاتي اإلشعال فانطلقت بمنتجها الفريد‬

‫إبداع شاب‬

‫مشروع «ديباج»‪..‬‬ ‫فخامة ورقي اللمسات العمانية‬ ‫التقليدية بطابع عصري‬

‫‪25‬‬


‫إبداع شاب‬

‫«رونــزا»‪..‬‬

‫إحــــــيـــاء‬ ‫للـــتـــــراث‬ ‫العـمـــاني‬ ‫بــمــنــتــجـات‬ ‫عـصــــــــريـــــة‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫البرزة ــ أنوار البلوشية‬

‫‪24‬‬

‫رون��زا هي زهرة تنب��ت في الصحراء وتواجهه��ا عدة عقبات‬ ‫بيئي��ة ولك��ن بإصرارها تظهر بأبهى حلة‪ ،‬كذلك حال ش��ركة‬ ‫رون��زا‪ ،‬فكل اإلخفاقات الت��ي تعترضها هي بذور اليوم والتي‬ ‫تزرعه��ا بجهد وعناية لتحرث نجاح الغد بجدارة‪ .‬هي ش��ركة‬ ‫طالبي��ة إنتاجي��ة تأسس��ت من قب��ل ‪١٧‬طالب��ا وطالبة من‬ ‫جامعة الس��لطان قابوس بمختل��ف التخصصات‪ ،‬يجمعهم‬ ‫روح اإلبداع والطموح والس��عي نح��و إحياء التراث العماني‬ ‫بمنتج��ات عصري��ة‪ .‬بداي��ة المش��روع كانت عند مش��اركة‬ ‫المجموع��ة في مس��ابقة ش��ركتي التابعة لمؤسس��ة إنجاز‬ ‫عمان‪ .‬حيث تكمن فكرة المشروع في مجمر ذاتي اإلشعال‬ ‫فالمجامر المنتجة في شركة رونزا ليست سريعة االستخدام‬ ‫فقط‪ ،‬بل وتتمتع أيضا بمواصفات عالية الجودة وأس��عارها‬ ‫ف��ي متناول الجميع‪ .‬الحظت المجموع��ة أن معظم الناس‬ ‫تفضل المجمر التقليدي واستخدام الفحم أكثر من استخدام‬ ‫المجمر الكهربائي‪ ،‬والمجمر التقليدي ال يخلو أي بيت عماني‬ ‫من��ه‪ ،‬لذلك قررت رون��زا أن تلبي حاجة الناس بتوفير مجمر‬

‫تقلي��دي بلمس��ة عصري��ة‪ ،‬فالمس��تخدم لي��س بحاجة إلى‬ ‫الذهاب لجلب الفحم وإش��عاله فم��ع رونزا فقط بضغطة زر‬ ‫واحدة تشعل الفحم بأقل من دقيقة‪.‬‬ ‫تحدي الصعاب‬

‫ته��دف ش��ركة رون��زا لتس��ويق منتجات تس��هم في حفظ‬ ‫الموروث العماني وأن تكون الش��ركة الرائدة في تس��ويق‬ ‫الثقافة العمانية عالميا‪ ،‬حيث س��عت ش��ركة رونزا لتصنيع‬ ‫المنتج خارجيا والبحث عن ش��ركات مصنعة للمنتج ولكن‬ ‫ل��م تج��د‪ ،‬ولضيق فت��رة المس��ابقة كان الح��ل األمثل هو‬ ‫يدويا فهنا كان التحدي‪،‬‬ ‫القيام بعمل ورش��ة وصنع المنتج‬ ‫ً‬ ‫حيث أنهم طلبة تحكمهم ظروف الدراسة ولكن بطموحهم‬ ‫تح��دوا كل الصعاب‪ ،‬وعملوا في ورش��ة مكثفة لمدة ثالثة‬ ‫أش��هر ونص��ف وأثم��رت الجه��ود ع��ن إنتاج مجم��ر ذاتي‬ ‫بأيد عماني��ة‪ .‬كثي��رون هم الذين قدم��وا الدعم‬ ‫اإلش��عال ٍ‬ ‫لرونزا في بداية مش��وارها س��واء ضمن المحيط األسري‬ ‫الداخلي أو المحيط الخارجي‪ ،‬يقدم فريق رونزا شكرا جزيال‬ ‫للمتطوعي��ن من ش��ركة النفط العمانية فق��د كان لهم دور‬

‫كبير في توجيههم وحثهم على العمل الدؤوب‪.‬‬ ‫شعلة اإلبداع‬

‫فري��ق عمل رونزا هو بمثابة ش��علة إب��داع متوهجة‪ ،‬فكل‬ ‫ف��رد تمي��ز وتألق لرفع اس��م رونزا‪ ،‬فكان الهي��كل التنظيمي‬ ‫للشركة يتكون من قسم التس��ويق‪ ،‬وقسم المالية‪ ،‬وقسم‬ ‫اإلنتاج والتطوير‪ ،‬وقس��م العالقات العامة‪ ،‬ومجلس لإلدارة‬ ‫الذي كان بمثابة المظلة لهذه األقسام‪ .‬وضمن هذا الهيكل‬ ‫التنظيمي تمخضت اجتماعات الش��ركة الت��ي كان لها الدور‬ ‫األبرز في تفعي��ل الموظفين وإبراز أعمالهم‪ ،‬وآخر التطورات‬ ‫الحاصلة على مستوى الشركة وتقدمها في العمل واإلنتاج‪.‬‬ ‫حيث تقدم ش��ركة رون��زا منتجين وهما المجم��ر الفخاري‪،‬‬ ‫والمجمر الخش��بي‪ ،‬حيث يتميز المجمر الخش��بي بخاصية‬ ‫وهي إمكانية النحت عليه بأسماء وشعارات مختلفة‪ ،‬وبذلك‬ ‫تق��دم للزبون خيارات متعددة‪ .‬يتميز كل من هذه المجامر‬ ‫باألم��ان وبتوفي��ر الوقت والجهد‪ ،‬حيث أن��ه بضغطة زر يتم‬ ‫إش��عال الفحم بزاوية ‪ ٤٥‬درجة‪ ،‬في فت��رة زمنية ال تتعدى‬ ‫‪٣٠‬ثانية‪ ،‬وبذلك توفر للزبون الحل األمثل لمش��اكل إش��عال‬

‫الفحم‪ ،‬وتقلل من الحوادث التي تنتج من عملية اإلشعال‪.‬‬ ‫تسعى رونزا إلظهار الموروثات العمانية بحلة عصرية جديدة‪،‬‬ ‫ومن أهم أنشطة الشركة مشاركتها في العديد من المعارض‬ ‫الت��ي نظمتها مؤسس��ة إنجاز عمان مثل معرض ش��نغريال‪،‬‬ ‫ومعرض جراند مول‪ ،‬ومعرض سيتي سنتر‪ ،‬وأقامت العديد‬ ‫من الفعاليات والحمالت والمبادرات والمشاركة في فعاليات‬ ‫المجتمع المحيط‪ ،‬والمشاركة في ملتقى المدراء بالخابورة‪،‬‬ ‫وملتق��ى مش��اريع أنامل ناعم��ة‪ ،‬وحملة الهيئة التدريس��ية‬ ‫بالجامعة‪ ،‬وحملة المدارس‪ ،‬وحملة حسنة لخدمة المجتمع‪،‬‬ ‫باإلضافة إلى معرض سوق مسقط لألوراق المالية‪ ،‬ومسابقة‬ ‫جريدة الرؤية لمبادرات الشباب‪.‬‬ ‫صقل وتطوير‬

‫لم تنتظر ش��ركة رونزا الزبون مطلقا‪ ،‬ولم تعط الزبون فرصة‬ ‫للبحث عنها بل كانت هي السباقة للوصول للزبون واالستماع‬ ‫لكل آرائه حول المنتج الذي تسهم في تطويره‪ .‬يقول الرئيس‬ ‫التنفيذي لشركة رونزا علي بن ناصر القصابي في حديثه عن‬ ‫الشركة‪ :‬أي تجربة يخوضها اإلنسان البد أن تضيف إليه على‬


‫سياحة في الوطن‬

‫البرزة ــ محمد بن هالل الصوافي‬

‫تق��ع محافظة مس��ندم في أقصى الش��مال من س��لطنة‬ ‫عم��ان ويفصلها عن بقي��ة األجزاء جزء م��ن أراضي دولة‬ ‫اإلم��ارات العربي��ة المتحدة ويبل��غ ارتفاع جباله��ا الوعرة‬ ‫حوالي ‪ 1800‬متر فوق سطح البحر‪ .‬ويبلغ إجمالي سكانها‬ ‫نحو ‪ 28.378‬عماني حسب إحصائيات العام ‪.2005‬‬ ‫تتميز محافظة مس��ندم بموقعها االستراتيجي المميز‬ ‫حي��ث يطل ج��زء منها يعرف باس��م رأس مس��ندم على‬ ‫الممر المائي الدولي الهام المعروف باسم مضيق هرمز‪..‬‬ ‫والجدي��ر بالذك��ر أن المضي��ق لي��س بأكمل��ه صالح��ا‬ ‫للمالح��ة البحري��ة فالج��زء الصال��ح للمالح��ة يقع ضمن‬ ‫المياه اإلقليمية للس��لطنة مما جعل أهل عمان يتحملون‬ ‫مس��ؤولية كبي��رة تجاه تنظيم المالحة ف��ي هذا المضيق‬ ‫من��ذ أق��دم العصور وق��د ازدادت األهمية االس��تراتيجية‬ ‫لهذا المضيق في التاريخ المعاصر بعد أن صار معبرا ل�‪90‬‬ ‫‪ %‬من بت��رول الخليج إلى بلدان العال��م‪ .‬وتضم محافظة‬ ‫مس��ندم أرب��ع واليات ه��ي والية خص��ب‪ ،‬بخ��اء‪ ،‬دباء‪،‬‬ ‫ومدح��اء‪ ،‬تعتبر مدينة خصب مركزا للمحافظة وتبعد عن‬ ‫مسقط العاصمة نحو ‪ 550‬كم‪.‬‬ ‫وتقع والية في أقصى ش��مال المحافظ��ة ويوجد فيها‬ ‫مين��اء خص��ب أما بالنس��بة لوالي��ة دبا البيع��ة فهي تقع‬ ‫جنوب شرق محافظة مسندم ويعتمد سكانها على الصيد‬ ‫والزراعة وصناعة السفن‪.‬‬ ‫شواطئ محافظة مسندم‪:‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫تمت��از ش��واطئ محافظة مس��ندم بكثرة الخي��ران وعلو‬ ‫الجب��ال المج��اورة لش��اطئ المحافظ��ة‪ ،‬ال��ذي يمتد إلى‬ ‫مضي��ق هرمز بمنظ��ره الرائ��ع األخاذ‪ .‬وأجمل ش��واطئ‬ ‫المحافظة هو خليج ش��م الرائع‪ ،‬ويمكن للذي أرهقه عناء‬ ‫أس��بوع من العمل أن يس��تجم ويقض��ي إجازته في إثارة‬ ‫ومغامرات على الش��طآن الرملية لخليج شم‪ ،‬حيث يمكن‬ ‫االس��تمتاع بمش��اهدة علو الجبال مباش��رة من س��طح‬ ‫البح��ر إلى ‪ 2000‬قدم‪ .‬وتمتاز ش��واطئ المحافظة بوجود‬ ‫كن��وز الطبيع��ة تحت البحر ويمكن له��واة رياضة الغوص‬ ‫االس��تمتاع بمش��اهدة األحياء المائية الن��ادرة‪ .‬ولهواة‬ ‫صيد األس��ماك تعتبر محافظة مسندم من أغنى المناطق‬ ‫ف��ي ه��ذا المج��ال حيث يمك��ن ممارس��ة ه��ذه الهواية‬ ‫بالطرق التقليدية للصيد‪.‬‬

‫‪27‬‬


‫سياحة في الوطن‬

‫محافظة مسندم‪..‬‬ ‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫واجهة السياحة العمانية‬

‫‪26‬‬


‫رد تاغ تعرض أحدث ‪ 14‬تشكيلة‬

‫سوق البرزة‬

‫للربيع من خالل عروض مثيرة‬ ‫البرزة_مسقط‬

‫أعلن متجر رد تاغ عن مهرجان تس��وق كامل لمدة ش��هر مليء بالعديد‬ ‫من المفاجآت‪ ،‬اآلن بإمكان المتس��وقين التمتع والتس��وق بتوفير هائل‬ ‫وفرصة لش��راء أحدث الصيحات من خالل عروض جذابة ومثيرة س��وف‬ ‫تروق لكافة أفراد األسرة‪.‬‬ ‫ذك��ر ناص��ر كومال‪ ،‬مدي��ر رد تاغ في الس��لطنة «مع دخ��ول الربيع‬ ‫س��يحصل العم��الء الذين يش��ترون بضائ��ع بقيمة ‪ 25‬ري��اال وأكثر على‬ ‫خص��م موحد ‪ 5‬ري��االت على قيمة الفاتورة»‪ .‬ومض��ى قائال «مع أحدث‬ ‫العروض من رد تاغ‪ ،‬نريد أن نجعل عملية التس��وق خالل الش��هر مليئة‬ ‫بالمتعة والبهجة‪ .‬في رد تاغ‪ ،‬سيشعر كافة المتسوقين أننا وفينا بوعدنا‬ ‫وأننا صممنا لهم عروضا تلبي احتياجاتهم إلى جانب أنهم سيرون التجديد‬ ‫وإشراقا من‬ ‫الذي قمنا به في كافة المتاجر حيث اخترنا ألوان أكثر بهجة‬ ‫ً‬ ‫قبل‪ .‬وأضاف أيضا «يسري العرض على تشكيلة الربيع ال� ‪ 14‬والتي تضم‬ ‫ملبوسات نساء ورجال وأطفال تتوفر فيها أحدث الصيحات ورغم ذلك فان‬ ‫السعر في متناول الجميع‪ .‬نحن نريد دوما أن نأخذ التحدي وأن نحافظ‬ ‫على المنافسة بقوة في سوق التجزئة الذي يشهد دخول أسماء جديدة‬ ‫باستمرار»‪ .‬ومضى ناصر قائال «الخيوط المعروضة تتماشى مع جو الربيع‬ ‫بأزهاره و وروده اليانعة وألوانه البهية الزاهية‪ .‬نحن نوفر المالبس التي‬ ‫تتناسب مع أذواق الناس واحتياجاتهم في منطقة الشرق األوسط ونوفر‬ ‫لهم أقمشة ذات جودة عالية وتشكيالت كالسيكية وعصرية متنوعة‪ .‬كذلك‬ ‫فنحن نحرص دوما على عمل توازن دقيق بين البساطة والشكل الجذاب‬ ‫وهو مبدأ أساسي في كل ما نقوم به وهو أمر يجعلنا مميزين عن غيرنا‬ ‫ويضمن لعمالئنا الحصول على قيمة مقابل المال‪ .‬بافتتاح فروع رد تاغ‬ ‫في الس��يب وصاللة في الشهر الفائت‪ ،‬نجح اسم رد تاغ في تجاوز حاجز‬ ‫ال� ‪ 110‬متاجر في مختلف أنحاء المنطقة‪ ،‬وتمكن كذلك من تعزيز وجوده‬ ‫في منطق��ة دول الخليج العربي‪ .‬حققت الفلس��فة التي ينتهجها المتجر‬ ‫والتي تركز على توفير منتجات عالية الجودة بأسعار في المتناول‪ ،‬نجاحا‬ ‫كبيرا في منطقة الش��رق األوس��ط مع تزايد الفرص لمزيد من النمو في‬ ‫ً‬ ‫المنطقة خالل السنوات المقبلة‪ .‬يضم المتجر أقسام عديدة ومتنوعة توفر‬ ‫أحدث الصيحات وتعكس آخر اتجاهات الموضة في المالبس والمنتجات‬ ‫وه��ي عوامل تضمن أن تكون تجربة التس��وق ممتع��ة»‪ .‬واختتم ناصر‬ ‫كونومال ‪ -‬مدير رد تاغ في س��لطنة عمان تصريحه قائال «بما أننا متجر‬ ‫يركز على القيمة ويعرض تش��كيلة واسعة تلبي احتياجات األسرة كاملة‬ ‫والمنزل خاصة ألولئك الذين يهمهم الحصول على منتجات عالية الجودة‬ ‫بأس��عار في المتناول فنحن بال ش��ك الوجهة المثالية للراغبين في شراء‬ ‫المالبس للرجال والنساء واألطفال وحديثي الوالدة وكذلك االكسسوارات‬ ‫ومستلزمات المنزل وطاوالت المائدة واألسرة وكذلك مستلزمات الديكور‬ ‫الداخلي ولعب األطفال‪ .‬خالل الفترة السابقة ‪ ،‬نجح رد تاغ في أن يكون‬ ‫أحد أبرز األسماء في مجال التجزئة ويتضح ذلك بشكل جلي من نمو عدد‬ ‫المتاج��ر من ‪ 29‬إلى أكثر من ‪ 100‬متجر (بما في ذلك حقوق االمتياز) في‬ ‫دول الخليج العربي خالل الخمس سنوات الفائتة فقط»‪.‬‬

‫رينو عمان تكمل بنجاح «تحدي‬ ‫إف ‪ »3‬الفريد لعمالء فلونس‬ ‫البرزة‪ :‬خاص‬

‫أعلنت شركة س��هيل بهوان للسيارات‪ ،‬الموزع الحصري لكافة مركبات رينو في‬ ‫س��لطنة عمان‪ ،‬عن تنظيم قافلة لس��يارات رينو فلونس في "تحدي إف ‪ "3‬الذي‬ ‫تم تنظيمه مؤخرا بحضور عدد كبير من العمالء مع سيارات رينو فلونس‪ .‬يأتي‬ ‫ه��ذا التح��دي في إطار المبادرات التي يتم تنظيمها الختبار فعالية الس��يارة في‬ ‫استهالك الوقود‪.‬‬ ‫ب��دأ التحدي م��ن معرض رينو في القرم حيث توجه عدد من عش��اق فلونس‬ ‫ومالكيه��ا إلى منتجع النهضة في بركاء والذي اس��تضاف يوم��ا مليئا بالفعاليات‬ ‫المثيرة والمتعة والتش��ويق لعش��اق فلونس وأس��رهم‪ .‬تم اختب��ار فعالية رينو‬ ‫فلونس في العديد من الجوانب في نهاية اليوم حيث قام مسؤولو رينو باحتساب‬ ‫أقل سيارة في استهالك الوقود للتوصل إلى أفضل سيارة من حيث الفعالية في‬ ‫استهالك الوقود‪ .‬القت المبادرة تجاوبا كبيرا من العمالء والمختصين‪.‬‬ ‫طبيعة القافلة‬

‫قبل بدء القافلة‪ ،‬تم تعريف أصحاب الس��يارات بالتعليمات الخاصة بالقيادة مثل‬ ‫المحافظ��ة على الس��رعة واتب��اع تعليمات وقواعد الس��المة واحترام الس��ائقين‬ ‫اآلخرين على الطريق وترك مس��افة األمان بين أول سيارة وحتى آخر سيارة في‬ ‫القافلة حتى يتم تحقيق أقصى فعالية في استهالك الوقود‪ .‬كان الهدف من هذه‬ ‫الفعالية هو إش��راك المالكين في برنامج يس��اعدهم على اختبار فهمهم للمركبة‬ ‫وكفاءتها في استهالك الوقود وبقاؤهم في حالة تيقظ‪ .‬عالوة على ذلك ونظرا ألن‬ ‫األمان هو أحد المعايير المهمة لرينو فليسمن الغريب إذا أن تحقق مركبات رينو‬ ‫أعلى الدرجات في اختيارات الس��المة التي ينظمه��ا البرنامج األوروبي الختبارات‬

‫سالمة السيارات الجديدة في كافة فئات المركبات‪.‬‬ ‫أضافت األجواء الرائعة في منتجع النهضة مزيدا من المتعة للمشاركين خاصة‬ ‫م��ع وجود هذا العدد الكبير من س��يارات فلونس التي اصطفت إلى جوار بعضها‬ ‫في عرض مثير وهو منظر جذب إليه أصحاب الس��يارات وأسرهم الذين تسابقوا‬ ‫اللتقاط صور السيارات الجميلة وهي مصطفة بهذا المنظر‪ .‬تراوحت الفعالية في‬ ‫اس��تهالك الوقود لمعظم الس��يارات بين ‪ 18‬على ‪ 25‬كلم وهو س��جل جيد السم‬ ‫كبير مثل رينو‪.‬‬ ‫سرور العمالء ‪ -‬مبادرة رينو‬

‫اله��دف من س��باق التح��دي إف ‪ 3‬هو إيجاد رابط��ة أعمق وأق��وى بين العمالء‬ ‫الحاليين‪ .‬تس��عى رينو عمان إلى الحصول على انطباعات العمالء بشكل مستمر‬ ‫وهو األمر الذي ساعد في تصميم هذه الفعالية للعمالء وأسرهم وبعد الفعالية‬ ‫كان هناك غداء شهي في المنتجع‪.‬‬ ‫شهد "تحدي إف ‪ "3‬تجاوبا كبيرا من جانب الحضور حيث بدأ العمالء يتحدثون‬ ‫إلى بعضهم البعض وإلى مسؤولي المبيعات والصيانة في رينو عن تجربتهم مع‬ ‫الس��يارة رينو‪ .‬تتوفر الس��يارة رينو فلوانس في س��لطنة عمان بمحرك ‪ 1.6‬لتر‬ ‫م��ع صن��دوق نقل حركة إكس ترون��ك بصمام متغير الحركة‪ .‬تم بناء الس��يارة‬ ‫رينو فلوانس على الراحة والرحابة التي تميزت بها الطرازات السابقة مع إضافة‬ ‫مزي��د من التقنية المتط��ورة والتصميم العصري الجذاب والخيوط االنس��يابية‬ ‫التي جعلت فلوانس سيارة مثالية لعشاق السيارات المتميزة‪ .‬تم بناء السيارة‬ ‫بحيث تتوفر فيها أعلى معايير الجودة واألمان وقد تم مراعاة هذه الجوانب أثناء‬ ‫تصميم الس��يارة مما ضمن قدرة فاعلة تجاوز اختبارات التحمل القاس��ية وتلبية‬ ‫مواصفات السوق العمانية‪.‬‬

‫البرزة_مسقط‬

‫ش��هدت مس��ابقة البح��ث ع��ن الكنز في س��وق مطرح‬ ‫‪ ،2014‬بالتعاون مع هوندا‪ ،‬وتايمز أوف عمان والشبيبة‪،‬‬ ‫تس��جيل ما مجموع��ه ‪ 65‬فرقة من الش��ركات التي تضم‬ ‫أربع��ة أعض��اء لكل منه��ا‪ ،‬هذا الع��ام‪ .‬جلبت المس��ابقة‬ ‫جنس��يات مختلف��ة مع��ا من أج��ل قضية نبيل��ة‪ ،‬وكذلك‬ ‫مش��اركة ي��وم مل��يء بالمتع��ة واإلث��ارة وروح الصداقة‬ ‫الحميمة‪.‬‬ ‫ش��هد س��باق البحث عن الكنز الذي أقيم بهدف جمع‬ ‫التبرعات ألول متحف بالسلطنة مخصص لهوية اللباس‬ ‫التقليدي العماني‪ ،‬فوز فريق «‪ GTLS‬شارب هنترز» من‬ ‫ش��ركة قرقاش اتص��االت التجارة لخدم��ات التأمين‪ .‬فقد‬ ‫أعط��وا الحد األقصى لع��دد اإلجاب��ات الصحيحة في أقل‬ ‫قدر من الوقت‪ .‬س��اعدت اس��تراتيجية وروح الفريق على‬ ‫إنج��از جميع المهم��ات الموكلة للحص��ول على اإلجابات‬ ‫المطلوبة‪.‬‬ ‫أيضا بعرض‬ ‫هوندا‬ ‫قامت‬ ‫الفعالية‪،‬‬ ‫دعم‬ ‫إلى‬ ‫باالضافة‬ ‫ً‬ ‫أح��دث طرازات هون��دا بايلوت وهوندا ج��از في الموقع‪،‬‬ ‫معلقا بقوله‪ :‬نش��كر‬ ‫وق��ال متحدث من عماس��كو هوندا‬ ‫ً‬ ‫المنظمين على منحنا هذه الفرصة الرائعة لالش��تراك في‬ ‫مثل ه��ذا الحدث الكبير‪ .‬ولقد تمك��ن هذا الحدث بنجاح‬ ‫من جمع أطياف المجتمع معا داخل سوق مطرح‪ ،‬وهو‬ ‫المكان الرمزي المتجذر بعمق في التراث العماني‪ .‬أعطت‬ ‫جميع األنش��طة والقرائن المشاركين مستوى جديدا من‬ ‫الوعي حول الس��وق ونأمل أن يزيدوا من هذه المعرفة‪.‬‬

‫«أعط��ت هوندا أيضا قس��ائم هدايا لجميع المش��اركين‬ ‫عب��ارة ‪. 100‬ر‪.‬ع خص��م عل��ى ط��راز ‪ 2014‬من س��يارات‬ ‫هوندا‪.‬‬ ‫من بين السيارات المعروضة‪ ،‬اقترب الكثيرون للتعرف‬ ‫عل��ى هون��دا بايلوت‪ ،‬س��يارة الراح��ة الكب��رى‪ ،‬باعتبارها‬ ‫وس��يلة مثالية للعائالت العمانية وذل��ك بفضل التصميم‬

‫الداخلي الفس��يح والذي يمكن أن يس��توعب بس��هولة ‪8‬‬ ‫م��ن ال��ركاب البالغين‪ ،‬فهي توفر الراحة س��يارة س��يدان‬ ‫وقوة س��يارات الدف��ع الرباعي‪ .‬بينما جذب��ت هوندا جاز‬ ‫في الوقت نفسه جميع المهتمين في الشباب أكثر توجها‬ ‫نحو السيارات الش��بابية والعصرية‪ .‬حيث فرش المقاعد‬ ‫ذي الج��ودة العالي��ة‪ ،‬والع��دادات الرياضي��ة التصمي��م‬

‫ومح��رك س��عة ‪ 1.5‬لتر بتقني��ة ‪ I-VTEC‬الرائد في فئته‬ ‫لتعزيز جاذبيتها الرياضية‪.‬‬ ‫ولم��ن فاتتهم فرصة مش��اهدة الس��يارات المعروضة‬ ‫خالل فعاليات س��باق البحث عن الكنز‪ ،‬يمكن زيارة أقرب‬ ‫ص��االت عرض هون��دا إللقاء نظ��رة على أح��دث طرازات‬ ‫‪ 2014‬من تشكيلة سيارات هوندا‪.‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫هوندا تقود مسابقة سوق مطرح للبحث عن الكنز ‪ 2014‬لنهاية ناجحة‬

‫‪29‬‬


‫‪28‬‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫سياحة في الوطن‬


‫عالمنا‬

‫البرزة‬ ‫أسبوعية شبابية تصدر عن العالمية‬ ‫للحلول اإلعالمية المتفردة‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‬ ‫محمد بن عيسى الزدجالي‬

‫الرئيس التنفيذي‬ ‫أحمد بن عيسى الزدجالي‬

‫رئيس التحرير ‪:‬‬ ‫سيف بن سليمان المزيني‬

‫أسرة التحرير ‪:‬‬ ‫أنوار بنت عبدالعزيز البلوشية‬ ‫أسامة بن حسين الفضلي‬ ‫هيثم بن سعيد الحبسي‬ ‫محمد بن خليفه الضبعوني‬ ‫محمد بن هالل الصوافي‬

‫التصوير ‪:‬‬ ‫قسم التصوير بالدار‬

‫اإلعالنات ‪:‬‬ ‫أرشنا أنيل‬ ‫شهاب ساقب‬

‫التصميم واالخراج‪:‬‬ ‫أسامة عبد العزيز الجاويش‬

‫للتواصل ‪:‬‬ ‫مباشر ‪- 24726601 :‬‬ ‫‪24817090‬‬ ‫فاكس ‪24811722 :‬‬ ‫موبايل‪91009610 :‬‬

‫البريد اإللكتروني ‪:‬‬ ‫‪Albarzah12@gmail.com‬‬

‫الطباعة والتوزيع ‪:‬‬ ‫دار مسقط للصحافة‬ ‫والنشر والتوزيع‬

‫دراسة حديثة تؤكد على وجود عالقة قوية بينهما‬

‫تغير المناخ وزيادة الجرائم‬ ‫لوس أنجلوس – لويس ساهاجون ‪ -‬ترجمة‪ :‬خالد طه‬

‫وسعت دراسة حديثة فكرة كان يعتنقها دارسو علم الجريمة‬ ‫ّ‬ ‫ف��ي أوقات مبك��رة‪ ،‬وهي أن فترات ارتف��اع درجات الحرارة –‬ ‫على أس��اس ساعة تلو ساعة أو أسبوع بعد أسبوع – يحتمل‬ ‫أن ينتج عنها مزيدا من الجرائم‪.‬‬ ‫وتفترض الدراسة التي أجراها ماثيو رانسون من مؤسسة‬ ‫“‪ ،“ Abt Associates‬وهي مؤسس��ة بحثية استش��ارية في‬ ‫كامبري��دج بوالية ماساتشوس��تس األمريكي��ة‪ ،‬تفترض أن‬ ‫ظاهرة االحتباس الحراري ستس��بب زي��ادة عدد الجرائم في‬ ‫الواليات المتحدة‪ ،‬والتي تش��مل جرائم قت��ل واغتصاب على‬ ‫م��دى القرن المقب��ل‪ ،‬وتقدر الدراس��ة التكالي��ف االجتماعية‬ ‫الناشئة عن هذا األمر بنحو ‪ 115‬مليار دوالر‪.‬‬ ‫فيم��ا بين عام��ي ‪ 2010‬و‪ ،2099‬يتوقع أن يتس��بب التغير‬ ‫المناخ��ي في ح��دوث ‪ 22000‬جريمة قت��ل إضافية و‪180000‬‬ ‫حال��ة اغتصاب و‪ 1.2‬مليون حالة اعتداء وحش��ي و‪ 2.3‬مليون‬ ‫حالة اعتداء بس��يط و‪ 260000‬حالة سلب ونهب و‪ 1.3‬مليون‬ ‫حالة س��طو و‪ 2.2‬مليون حالة س��رقة و‪ 580000‬حالة س��رقة‬ ‫سيارات‪ ،‬حسب تقديرات الدراسة التي نشرت مؤخرا في مجلة‬ ‫“االقتصاد البيئية واإلدارة” (‪Journal of Environmental‬‬ ‫‪.)Economics and Management‬‬ ‫ومقارنة بعدد الجرائ��م المتوقع حدوثها خالل هذه الفترة‬

‫في غياب التغير المناخي‪ ،‬فإن هذه األرقام تمثل زيادة بنسبة‬ ‫‪ 2.2%‬ف��ي جرائم القتل وبنس��بة ‪ 3.1%‬في حاالت االغتصاب‬ ‫وبنس��بة ‪ 2.3%‬في حاالت االعتداء الوحش��ي ونس��بة ‪1.2%‬‬ ‫زي��ادة في ح��االت االعتداءات البس��يطة ونس��بة ‪ 1%‬زيادة‬ ‫في حاالت الس��لب والنهب ونس��بة ‪ 0.9%‬في حاالت السطو‬ ‫ونس��بة ‪ 0.5%‬في حاالت الس��رقة ونس��بة ‪ 0.8%‬في حاالت‬ ‫سرقة السيارات‪ ،‬بحسب الدراسة‪.‬‬ ‫وتقدر التكلفة االجتماعية لهذه الزيادات في أعداد الجرائم‬ ‫بنح��و ‪ 38‬إلى ‪ 115‬مليار دوالر‪ ،‬بحس��ب قيمة الدوالر لخس��ائر‬ ‫كل جريمة التي حددتها أبحاث س��ابقة‪ .‬قال ماثيو رانس��ون‬ ‫في مقابلة معه‪“ :‬إن الزيادة بنسبة من ‪ 1%‬إلى ‪ 3%‬في عدد‬ ‫ح��االت جريمة معينة قد تبدو زيادة معقولة ومعتدلة‪ ،‬ولكن‬ ‫بالنسبة للضحايا والناجين ومسؤولي إنفاذ القانون‪ ،‬فإن عبء‬ ‫هذه األرقام يمكن أن يكون هائال‪.‬‬ ‫«والس��ياق األوسع هنا هو أن التغير المناخي سيؤثر على‬ ‫حياتنا من العديد من الوجوه أبعد من مجرد كم مقدار المياه‬ ‫التي نس��تطيع ادخارها ألش��ياء مث��ل الزراع��ة‪ .‬واآلن‪ ،‬هناك‬ ‫س��بب يدعونا لالعتقاد بأن التغير المناخي س��يؤثر أيضا على‬ ‫العالق��ات االجتماعي��ة في أحيائن��ا وعلى مق��دار الوقت الذي‬ ‫نس��مح ألطفالنا بأن يقض��وه خارج البيت وم��دى عزمنا على‬ ‫اإلنفاق على إنفاذ القانون”‪.‬‬ ‫وفي المجمل‪ ،‬س��تزيد معدالت الجريمة بالنسبة لمعظم‬

‫أنواع الجرائم بحلول العام ‪ 2090‬بنسبة من ‪ 1.5%‬إلى ‪5.5%‬‬ ‫بس��بب التغير المناخي‪ ،‬بحسب دراس��ة إحصائيات الجريمة‬ ‫وبيانات المناخ لكل مقاطعة من مقاطعات الواليات المتحدة‬ ‫البالغ عددها ‪ 3000‬مقاطعة‪.‬‬ ‫تق��ول الدراس��ة‪“ :‬ولوضع ه��ذه األرقام ف��ي نصابها‪ ،‬فإن‬ ‫األبحاث األخيرة تش��ير إلى أن الزيادة بنس��بة ‪ 1%‬في حجم‬ ‫قوة الش��رطة في مدينة ما ينتج عنه انخفاض بنسبة ‪0.3%‬‬ ‫تقريب��ا في عدد الجرائم العنيفة وانخفاض بنس��بة ‪ 0.2%‬في‬ ‫ع��دد جرائم الملكية‪ ،‬مع بع��ض االختالفات ف��ي كافة أنواع‬ ‫الجرائم األخرى”‪.‬‬ ‫تضيف الدراسة‪“ :‬ولذلك فإنه سيكون مطلوب زيادة بنسبة‬ ‫‪ 4%‬بشكل فوري ودائم في حجم قوات الشرطة في الواليات‬ ‫المتح��دة لموازنة إجمالي الزيادة في أعداد الجرائم المرتبطة‬ ‫بالمناخ من قتل وقتل خطأ وس��رقة وس��طو وسرقة سيارات‬ ‫المحتمل حدوثها في القرن المقبل”‪.‬‬ ‫وقد جمعت هذه الدراس��ة بين تقارير شهرية عن النشاط‬ ‫اإلجرام��ي م��ن ملف��ات تقارير الجريم��ة بمكت��ب التحقيقات‬ ‫الفيدرالي��ة (إف بي آي) وبين س��جالت درج��ات الحرارة لعدد‬ ‫‪ 2997‬مقاطع��ة م��ن مركز بيان��ات المناخ القوم��ي بالواليات‬ ‫المتحدة وبين توقعات المناخ المس��تقبلية المستخلصة من‬ ‫‪ 15‬نموذجا عالميا‪.‬‬ ‫خدمة تريبيون ميديا – خاص بالبرزة‬

‫‪albarzah12‬‬ ‫‪albarzah12‬‬ ‫‪albarzah12‬‬ ‫‪albarzah12@gmail.com‬‬ ‫‪00968 99022114‬‬ ‫‪00968 91009610‬‬ ‫‪76235889‬‬


‫همس الشباب‬

‫أن أنــام فـي‬ ‫جدا‬ ‫ساعة متأخرة‬ ‫ً‬

‫االربعاء ‪ 12‬مارس ‪ - 2014‬البرزة ‪ /‬العدد ‪23‬‬

‫يا مس��افرة إلى وطن بال ح��دود وإلى عاصمة بال‬ ‫وط��ن ‪ ..............‬لم��اذا اخت��رت عاصمتك بين‬ ‫فؤادي وعيني‬ ‫اال ‪ .....‬كم أنا مشتاق إليك ؟!‬ ‫وال أعرف متى اشتقت إليك؟‬ ‫وال أعرف متى عيني عانقت عيناك؟‬ ‫وال أعرف وال أدرى ما حل بي؟‬ ‫ال أعرف لماذا؟ وال أدرى لماذا؟‬ ‫أهذا من صنع الحب !! وأنا ال أعلم لماذا؟‬ ‫أهو عشق من كوكب آخر؟‬ ‫أهو لمحة صدفة من زمن عابر؟‬ ‫أهو حب به س��م قاتل س��يلقي بي على محطات‬ ‫الزمن؟‬ ‫ال أعرف لماذا ‪ .....‬وال أدرى لماذا ؟‪.‬لماذا ولماذا‬ ‫أكتب وأنا كالطفل الحاير‪!!.‬‬ ‫لماذا ‪ .......‬لماذا ‪ ........‬لماذا !!!‬ ‫لم��اذا إحساس��ي أترجمه��ا عل��ى خد وس��ادتي‬ ‫‪............‬لماذا؟‬

‫‪30‬‬

‫ه��ل أن��ا وحيد؟ أم��ا حبكي غير كي��ان حياتي‬ ‫‪ ....‬وحتى أصبحت أم��زج بين األبيض واألخضر‬ ‫وأسود واألحمر‪.......‬وال أعرف من أين المشرق‬ ‫إلى المغرب؟!!!!‬ ‫أهكذا الحب يعمل !! ‪ ..‬أو كل ش��يء ممكن في‬ ‫حبنا وأنا ال أعلم ‪ ..‬ال أعلم؟‬ ‫أم��ا هذا وه��م؟ أما خيال لمحب��وب منتظر؟ أما‬ ‫حب به مراسيم جثمان يحمل؟ ال أدرى لماذا؟‬ ‫لماذا صارت تثير جنوني؟ ممكن أن أسال؟!!‬ ‫هل س��يأتي الحب في موعده؟ أم س��وف يلغي‬ ‫قلبي وقتي وتفكيري ويلغيك ويلغيني ‪ ..‬ولن يأتي‬ ‫أصال؟‬ ‫موعد للحب ً‬ ‫أما س��تظل لماذا‪ ......‬مجموعة أسئلة تدور في‬ ‫مخيلتي!! أو حجر عاثر في طريق حبنا؟ أو سؤال‬ ‫سيغرقني في صمتي إلى أبد الدهر!!‬ ‫وهو ال أدرى لماذا‪ ..‬لماذا‪..‬؟هذا والله أعلم بعد‬ ‫لماذا‪.‬‬

‫لماذا‬

‫عبدالله السعدي‬

‫ووسادتي قد مألتها الدموع‬ ‫جديدا علي‬ ‫أمرا‬ ‫ً‬ ‫ليس ً‬ ‫فقد تعودت أن أبكي لوحدي‬ ‫ربما ألني آمنت أنه‬ ‫ال يوجد من يشعر بها‬ ‫ال يوجد من ينتشلها‬ ‫ال يوجد من تؤلمه‬ ‫باستطاعتي أن أذهب إليه‬ ‫أواجه وأبكي على صدره‬ ‫فهو ليس بغريب‬ ‫لكن من سيسقي تلك الزهور‬ ‫تحت وسادتي‬ ‫فزهوري أصبحت ال تعشق‬ ‫سوى ماء البحر‬ ‫أسماء العريمية‬

‫الصديق‪..‬‬ ‫تمر س��حائب المحبة عل��ى قلب كل روح‬ ‫في ه��ذه األرض‪ ,‬فيندمج التآلف والحب‬ ‫ف��ي قلب واحد‪ ,‬وبها تل��د لنا األيام أجمل‬ ‫وجود في هذه الحياة‬ ‫إنه الصديق‬ ‫لربم��ا نزفت أقالمنا حب��را به ألف لون‬ ‫كل حب��ر يخط حبا وعواطف جياش��ة في‬ ‫بحور معاني الصديق‪..‬‬ ‫ه��و العط��ر الراق��ي ال��ذي خلقت��ه لنا‬ ‫المواقف والدروب واأليام‪ ,‬هو قطعة الود‬ ‫الذي س��كبت فيه كل مف��ردات الصداقة‬ ‫المختبئة وراء كوم من الصدف الرائعة‪,‬‬ ‫وكأن النف��س تأبى بأن تعيش وحيدة‬ ‫ب��دون أم��ل يح��رك الوج��د وب��دون حب‬ ‫يطمئن الروح‪,‬‬ ‫الصداق��ة تجعلن��ا نكس��ب معن��ى‬ ‫اإلخالص والتعارف والبقاء‬ ‫فيا صديقي هل لك بأن تمس��ك بيدي‬ ‫وتش��د أزري لنمض��ي ف��ي مواطن الحب‬ ‫كأزهار الربيع الحانية لقلبي‪..‬؟‬ ‫أو تنس��ى أن كل ح��رف ف��ي كلمات��ي‬ ‫ليس��ت س��وى تعابي��ر عابرة ال تس��تطيع‬ ‫أناملن��ا بأن تعبر ع��ن مملكة الصديق في‬ ‫قلبي‬ ‫تذك��ر يا صديق��ي أن التاريخ خط على‬ ‫أن روح��ي وروح��ك س��تظالن تبحران في‬ ‫الود والمحبة واألخوة الرائعة‬ ‫أتعل��م وكأنن��ا خلقن��ا من رح��م واحد‪,‬‬ ‫نتقاسم كل همسة في الحياة‬ ‫أحبة‪ :‬تمس��كوا بأصدقائكم‪ ,‬وال تنسوا‬ ‫ماضيك��م الرائع وج��ددوا بواعث المحبة‪,‬‬ ‫وأسأل الله بأن يجمع كل صديقة بخليله‬ ‫في ظله يوم ال ظل إال ظله ‪..‬‬ ‫صالحة العولقية‬


32


Albarzah newspaper 12 3 2014