Issuu on Google+

‫الثالثاء‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫ربيع األول‬ ‫يناير‬

‫العدد (‪)344‬‬ ‫السنة الثالثة‬

‫‪ 1435‬هـ‬

‫‪2014‬‬

‫‪ 16‬صفحة‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫صوان لليبيا الجديدة‪:‬‬

‫زيدان لم يستطع إدارة األزمة والتفريط يف املؤتمر مخاطرة‬ ‫ضد الخارجين عن القانون ‪:‬‬

‫أبو فناس يدعو الليبيني لدعم الحكومة لحماية االقتصاد‬ ‫دون معرفة أسباب االحتجاز ‪:‬‬

‫جاءت بطريقة غير شرعية‪:‬‬

‫اإلفراج عن مدير أمن الزاوية بعد توقيفه‬ ‫لساعات في طرابلس‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أكدت مصادر أمنية بالزاوية صحة خبر اإلفراج عىل مدير األمن‬ ‫بالزاوية المقدم "عيل الاليف" بعد احتجازه يوم األحد يف طرابلس‬ ‫لمدة ساعات ‪.‬‬ ‫وذكر مصدر أمني بمكتب مديرية األمن بالزاوية لوكالة األنباء‬ ‫الليبية أن المقدم "عيل الاليف" تم احتجازه من قبل أحد ضباط‬ ‫األمن الرئاسي أثناء تواجده بمقر رئاسة الوزراء لحضور اجتماع‬ ‫أمني مع وزارة الداخلية ألسباب غير معلومة‪.‬‬

‫القوات البحرية تمنع ناقلة نفط من دخول املياه اإلقليمية‬

‫التتمة ص ‪2‬‬

‫اختطاف نجل رئيس تحرير صحيفة‬ ‫الكلمة على يد مجهولين‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫اختطف مجهولون يوم أمس األول األحد نجل رئيس تحرير‬ ‫صحيفة الكلمة محمد سالم المزوغي من أمام منزله يف منطقة‬ ‫الصابري وسط بنغازي ‪.‬‬ ‫وحسب شهود عيان فإن الطفل البالغ من العمر ‪ 6‬سنوات‬ ‫و ُيدعى رضوان ويدرس بالصف األول ابتدائي اختطفه أشخاص‬ ‫يستقلون سيارة أثناء لعبه مع األطفال يف الشارع ألسباب غير‬ ‫واضحة‪.‬‬

‫التتمة ص ‪2‬‬

‫المجالس المحلية تبحث حالً توافقياً‬ ‫لوالية المؤتمر‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قال رئيس المجلس المحيل الجفرة عبد الله الشيخ بشر إن‬ ‫المجالس المحلية يف ليبيا قررت يوم أمس األول تشكيل لجنة‬ ‫لمناقشة األفكار والمبادرات الخاصة بشأن إيجاد حل توافقي‬ ‫إلشكالية تمديد والية المؤتمر‪.‬‬ ‫وأوضح الشيخ بشر يوم األحد ألجواء لبالد أن اللجنة تتكون من‬ ‫ستة مجالس محلية للتواصل مع المؤتمر الوطني العام والقضاء‬ ‫واألمم المتحدة‪ ..‬وأضاف أنه خالل أسبوعين ستعقد جلسة‬ ‫للمجالس المحلية لمعرفة نتائج اجتماعات اللجنة التي جرى‬ ‫تشكيلها لطرح مبادرة توافقية‪.‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫صورة من األرشيف‬ ‫بوجود ناقلة نفط تحاول الدخول إىل المياه اإلقليمية المقابلة لميناء السدرة وفور‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط يوم أمس االثنين أن القوات البحرية قامت بمنع وصول هذه المعلومة قامت القوات البحرية الليبية بالتعامل مع ناقلة النفط الخام‬ ‫التي كانت ترفع العلم المالطي ‪ ،‬وتحاول التسلل إىل ميناء السدرة بالتعاون والتنسيق‬ ‫إحدى النواقل البحرية من الدخول لميناء السدرة بصورة غير شرعية ‪.‬‬ ‫وأوضحت المؤسسة يف بيان صحفي أن معلومات كانت قد وردت للحكومة الليبية تفيد مع جهات غير رسمية كانت تتأهب لشحن وتهريب النفط الليبي الخام‪.‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫تقرؤون في هذا العدد‬

‫تهديدات بالقتل تعرقل التصويت على مشروع دستور تونس‬

‫لن نشارك في مهرجانات الجمود‪...‬‬

‫ليبيا‪ :‬استئناف إنتاج حقل الشرارة‬

‫صادق المجلس التأسيسي التونسي عىل تعديل فصل‬ ‫يف الدستور الجديد يجرم بمقتضاه "التكفير‬ ‫والتحريض عىل العنف"‪ .‬وأتت المصادقة بعد أن‬ ‫تعطلت أعمال المجلس بسبب إعالن نائب‪.‬‬

‫بعد أن تحققت المعجزة بالتخلص من فرعون العصرالقذايف‬ ‫و ُبع ْيد أ ْن نسج الحلم بالتغيير اآلمال والتطلعات لنقارع‬ ‫الطغيان والتخلف والبؤس المتراكم ‪ ،‬إال أنه يبدو أننا أفرطنا‬ ‫يف الطموحات‬

‫استأنف حقل الشرارة النفطي إنتاجه بطاقة مبدئية تقدر‬ ‫بستين ألف برميل يوم ًيا‪ ،‬بعد أن أنهى محتجون‬ ‫حصارهم للحقل‪ ،‬فيما حذرت المؤسسة الوطنية‬ ‫للنفط زبائنها من شراء أي نفط‪..‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫ليبيا تشارك في ملتقى الحكام الدولي بقطر‬

‫‪6‬‬

‫تشارك ليبيا يف الملتقى الدويل لحكام كرة القدم الذي يشرف‬ ‫عليه وينظمه االتحاد الدويل للعبة باستضافة‬ ‫قطر‪.‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫دون معرفة أسباب االحتجاز ‪:‬‬

‫اإلف��راج عن مدير أمن الزاوية‬ ‫بعد توقيفه لساعات يف طرابلس‬ ‫تتمة‪:‬‬ ‫وأض��اف المصدر أن "ال�ل�ايف" تم نقله بعد‬ ‫احتجازه إىل أحد األماكن بمنطقة تاجوراء ‪ ،‬إىل‬ ‫أن أفرج عنه بتدخل من وزير الداخلية المكلف‬ ‫وبعض أه��ايل الزاوية الذين حضروا إىل مقر‬ ‫رئاسة الحكومة وطالبوا بسرعة اإلفراج عنه ‪.‬‬ ‫ولم يشر المصدر إىل أية معلومات حول أسباب‬ ‫ودوافع احتجاز " الاليف " أو من يقف وراءها ‪.‬‬

‫اختطاف نجل رئيس تحرير‬ ‫صحيفة الكلمة على يد مجهولني‬ ‫تتمة‪:‬‬ ‫من جهتها أكدت وال��دة رض��وان أن زوجها‬ ‫اليحمل ع���داءات ضد أح��د وال يتبع جهة‬ ‫بعينها أو حزب ًا سياسي ًا ُمعين ًا حتى تتسبب‬ ‫توجهاته يف اختطاف ابنه أو المساس‬ ‫بعائلته ‪ ،‬حسب قولها‪.‬‬ ‫وانتشرت أنباء بعدها عىل مواقع التواصل‬ ‫االجتماعي لم تُثبت بعد تُفيد أن خاطفي‬ ‫الطفل طلبوا مبلغ نصف مليون دينار ُمقابل‬ ‫إعادته إىل أهله‪.‬‬

‫جاءت بطريقة غير شرعية ‪:‬‬

‫القوات البحرية تمنع ناقلة نفط من دخول املياه اإلقليمية‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وأشارت المؤسسة يف بيانها أنه تنفيذ ًا لحالة‬ ‫القوة القاهرة المعلنة عىل عدد من الموانئ‬ ‫النفطية وه��ي ‪( :‬ال��س��درة ‪ -‬رأس الن��وف ‪-‬‬ ‫الزويتينة) ‪ ،‬ونظر ًا لعدم وجود أية عالقة لتلك‬ ‫الناقلة مع الجهة الشرعية والقانونية المخولة‬ ‫بتصدير النفط الخام الليبي والمتمثلة يف‬ ‫المؤسسة الوطنية للنفط ‪ ،‬فقد قامت القوات‬ ‫البحرية بمنع تلك الناقلة من دخول منطقة‬ ‫ميناء السدرة ‪.‬‬ ‫وحذرت المؤسسة الجهة المالكة لتلك الناقلة‬ ‫بعدم شرعية قدومها إىل الموانئ الليبية ‪ ،‬وأن‬

‫ضد الخارجين عن القانون ‪:‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قال وزير االقتصاد بالحكومة المؤقتة مصطفى‬ ‫أبوفناس يوم أمس االثنين إن االقتصاد الليبي‬ ‫يعتمد كلي ًا عىل النفط ‪ ،‬وأي خلل يف إنتاجه‬ ‫وتصديره تكون له تداعيات مباشرة عىل االقتصاد‪،‬‬ ‫وبالتايل عىل المالية ورواتب الموظفين‪.‬‬ ‫وأض��اف أبو فناس لـ"وكالة أنباء التضامن" أن‬ ‫الحكومة حريصة عىل استمرار دفع رواتب الليبيين‬ ‫وأنه سيتم االلتجاء لسحب أم��وال من مخصصات‬ ‫المصرف المركزي والصناديق السياسية لدفع الرواتب‬

‫املجالــس املحليـة تبحـث حـالً‬ ‫توافقياً لوالية املؤتمر‬ ‫تتمة‪:‬‬ ‫وأك���د الشيخ بشر أن��ه ال ح��ق ألي طرف‬ ‫تنحية المؤتمر الوطني العام إال من خالل‬ ‫التوافق العام مع الشارع الليبي لتفادي الفراغ‬ ‫الدستوري‪ ،‬الفت ًا إىل ضرورة معرفة الجهة التي‬ ‫سوف تستلم من المؤتمر الوطني العام‪.‬‬ ‫وكان المؤتمر الوطني العام قد ص ّوت يف‬ ‫جلسته المنعقدة يف الرابع والعشرين من‬ ‫ديسمبر الماضي عىل تمديد واليته حتى نهاية‬ ‫شهر ديسمبر من العام الجاري‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ضمن المبادرات الناتجة عن الحراك السياسي‬ ‫للكتل السياسية ومؤسسات المجتمع المدني‬ ‫الذي تشهده البالد خالل هذه األيام والتي‬ ‫يسعى فيه األف��راد والتيارات السياسية‬ ‫وغيرها من مركبات المجتمع لوضع رؤية‬ ‫ناضجة تمثل خارطة طريق للخروج بليبيا‬ ‫من أزمتها التي باتت تشكل مختنق ًا يقترب‬ ‫من شل الحياة السياسية واالقتصادية‬ ‫عىل حد سواء ‪ ..‬بادر حزب العدالة والبناء‬ ‫بإعداد رؤية قد تسهم يف خروج البالد من‬ ‫أزمتها السياسية جاءت يف إطار المبادرات‬ ‫المقترحة أعلن انطالقها يوم أمس االثنين‬ ‫و تحصلت صحيفة ليبيا الجديدة عىل نسخة‬ ‫منها كانت كالتايل‪-:‬‬ ‫بالنظر إىل كل المبادرات المطروحة عىل‬ ‫الساحة السياسية ومحاولة العديد من‬ ‫الشخصيات الوطنية والكتل السياسية‬ ‫تقديم رؤاها للتوصل إىل حلول ومقترحات‬ ‫تساعد عىل العبور بالوطن إىل ب ِّر األمان‬ ‫وحيث أن حزب العدالة والبناء قرر التعاطي‬ ‫إيجابي ًا مع كل المبادرات المطروحة ‪ ،‬وشعور ًا‬ ‫منه بالمسؤولية باعتباره طرف ًا أساسي ًا يف‬ ‫العملية السياسية‪ ،‬ومن خالل التواصل‬ ‫مع األط��راف السياسية ودراس��ة المبادرات‬ ‫المقدمة فإننا نعلن عن رؤية الحزب للمرحلة‬ ‫الراهنة هي كما ييل‪:‬‬ ‫"ضرورة طي صفحات الماضي وجبر الضرر‬ ‫الناتج عنها والمحافظة عىل المكتسبات‬ ‫الحقيقية‪ ،‬التي هي ملك لكل الليبيين‪،‬‬ ‫وتكريم أبناء الوطن الذين ضحوا من أجل‬

‫تعديل عمر‬

‫تعزية‬ ‫أس��رة (ليبيا الجديدة) تتقدم بأحر‬ ‫التعازي للزميل أحمد سعيد الباروني‬ ‫لوفاة المغفور له بإذن الله (جده)‪.‬‬ ‫تقبل الله الفقيد ب��واس��ع رحمته‬ ‫وأدخ��ل��ه فسيح جناته وألهم أهله‬ ‫وذويه جميل الصبر والسلوان‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‬

‫مجلس الوزراء ‪:‬‬

‫أبو فناس يدعو الليبيني لدعم الحكومة لحماية االقتصاد بحث آلية إرجاع املهجرين من باطن الجبل وأم الفار واملحمية والعطف وزقزاو‬

‫حزب العدالة والبناء‪:‬‬

‫‪- 2‬أعلن أنا عمر إبراهيم محمد بأنني من‬ ‫مواليد ‪1957‬م وليس كما جاء بالسجل‬ ‫المدني عين زارة‪.‬‬

‫السلطات الليبية سوف تتعامل معها أو مع‬ ‫أية ناقلة أخرى تحاول الدخول لهذه الموانئ‬ ‫دون وج��ود اتفاقات مسبقة مع المؤسسة‬ ‫الوطنية للنفط‪ .‬ويف السياق نفسه ‪ ،‬فقد‬ ‫تم تحذير ناقلة نفط أخرى يشتبه يف توجهها‬ ‫إىل منطقة ميناء السدرة لنفس الغرض‪ ،‬وتم‬ ‫إخطار مالك الناقلة ‪ ،‬واإليضاح له بعدم شرعية‬ ‫إرساله الناقلة إىل ميناء السدرة دون إذن مسبق‬ ‫من المؤسسة الوطنية للنفط وقبل رفع حالة‬ ‫القوة القاهرة عن الموانئ الليبية المذكورة‪.‬‬ ‫وأكدت المؤسسة يف بيانها استمرار حالة القوة‬ ‫القاهرة عىل الموانئ المذكورة ‪ ،‬وأن المؤسسة‬

‫تنسق مع الدولة الليبية من أج��ل ردع أية‬ ‫محاولة لتهريب وسرقة النفط الليبي خارج‬ ‫نطاق الشرعية ‪.‬‬ ‫من جانبه أكد الناطق الرسمي باسم وزارة‬ ‫الدفاع بالحكومة المؤقتة عبد الرزاق الشباهي‬ ‫أمس االثنين أن القوات البحرية اعترضت ناقلة‬ ‫نفط دخلت المياه اإلقليمية الليبية بطريقة‬ ‫غير شرعية‪.‬‬ ‫وأوضح الشباهي لـ"وكالة أنباء التضامن" أن‬ ‫غرفة العمليات البحرية أبلغت وزارة الدفاع يف‬ ‫ساعة متأخرة من ليلة البارحة بخصوص رصدها‬ ‫لناقلة نفط اسمها باكو وتحمل علم مالطا‬

‫تحاول الدخول إىل المياه اإلقليمية الليبية يف‬ ‫منطقة تقع شمال شرق مصراتة ‪.‬‬ ‫وأض��اف أن وزارة الدفاع أص��درت تعليماتها‬ ‫فور ًا للقوات البحرية بالتحرك واعتراض الناقلة‬ ‫ُ‬ ‫حيث نجحت القوات البحرية يف إلزام الناقلة‬ ‫بالمغادرة والعودة للمياه اإلقليمية الدولية‪.‬‬ ‫ُيذكر أن مصادر ُمطلعة أفادت للوكالة يف وقت‬ ‫مبكر من نفس اليوم أن ناقلة النفط كانت‬ ‫بصدد إتمام صفقة لشرائه من قبل الجماعات‬ ‫المسؤولة عن غلق الموانئ الواقعة يف منطقة‬ ‫الهالل النفطي شرق البالد‪.‬‬

‫يف حال اضطرت الحكومة لذلك‪ ،‬معرب ًا عن أمله يف‬ ‫أن ال تصل الحكومة إىل هذا الوضع‪.‬‬ ‫وأكد أبوفناس أن الحكومة تعمل كل ما يف وسعها‬ ‫لكي ال تصل إىل المساس بمرتبات الليبيين يف حال‬ ‫استمرار هذه الظروف‪.‬‬ ‫ونبه الوزير أن النفط الليبي يتعرض لتهديدات من‬ ‫قبل مجموعات خارجة عن القانون عىل حد تعبيره‪،‬‬ ‫وهو ما يعني أنه عىل المواطن أن يتعاطف مع‬ ‫الدولة يف حالة اتخاذ ق��رارات ضد هذه المجموعة‬ ‫ألنهم يتاجرون ويستولون عىل مصدر عيش الليبيين‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أصدر مجلس الوزراء ‪ ،‬قرار ًا نص عىل تشكيل لجنة برئاسة وكيل وزارة الداخلية للشؤون األمنية‬ ‫تتوىل دراسة اآللية الالزمة إلرجاع المهجرين من مناطق باطن الجبل ‪ ،‬وأم الفار ‪ ،‬والمحمية ‪،‬‬ ‫والعطف ‪ ،‬وزقزاو‪.‬‬ ‫وتضم اللجنة يف عضويتها ك ًال من وكالء وزارات اإلسكان والمرافق ‪ ،‬والموارد المالية ‪ ،‬والتربية‬ ‫والتعليم ‪ ،‬والصحة ‪ ،‬والمواصالت ‪ ،‬والشؤون االجتماعية ‪ ،‬والحكم المحيل ‪ ،‬والزراعة والثروة‬ ‫الحيوانية والبحرية ‪ ،‬والدفاع للشؤون العسكرية والكهرباء ‪ ،‬ومندوب عن مكتب شؤون النازحين‬ ‫بديوان مجلس الوزراء ‪.‬‬ ‫َّ‬ ‫المشكلة دراسة اآللية الالزمة إلرجاع المهجرين من مناطق‬ ‫ونص القرار عىل أن تتوىل اللجنة‬ ‫باطن الجبل وأم الفار والمحمية والعطف وزقزاو‪ ،‬عىل أن تقدم اللجنة تقرير ًا بنتائج أعمالها خالل‬ ‫أجل أقصاه أسبوعين من تاريخ صدور القرار للسيد وزير الدولة لشؤون المؤتمر الوطني العام ‪.‬‬

‫رؤية للخروج بليبيا من أزمتها الراهنة‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫تحقيقها"‬ ‫وبناء عىل ما تقدم نعلن عىل وجه اإلجمال‬ ‫معالجتنا المقترحة ألهم الملفات والتي‬ ‫سيتم نشر تفاصيلها‪:‬‬ ‫‪ - 1‬الملف األمني‪ :‬تنظيم حيازة السالح‬ ‫وح���ل التشيكالت المسلحة وان��خ��راط‬ ‫أفرادها يف المؤسسات المختلفة وإع��ادة‬ ‫بناء المؤسسات العسكرية واألمنية وفق ًا‬ ‫لنظرية أمنية تضع معايير للتأسيس وأخرى‬ ‫لالنضمام وعقيدة جديدة تتمحور حول‬ ‫حماية الوطن والمواطن وإع��ادة تأهيل‬ ‫من يتم االستعانة بهم من الضباط ورجال‬ ‫األمن‪ ،‬فيما عدا األمن الداخيل‪ ،‬وسن قانون‬ ‫يمنع ممارسات الماضي‪.‬‬ ‫‪ - 2‬ملف المصالحة الوطنية ‪ :‬للمتضرر‬ ‫خيارات ثالثة الرابع لها؛ إما القصاص وإما‬ ‫العفو وإما جبر الضرر ومن أراد الرابعة فكل‬ ‫الليبيين ي ٌد واحد ٌة عليه ‪ ،‬والقصاص اليكون‬ ‫إال عبر القضاء ومن اختار العفو فأجره عىل‬ ‫الله ومن طالب بجبر الضرر يحكم له بذلك‪.‬‬ ‫‪ - 3‬ملف الحكم المحيل‪ :‬توزيع السلطات‬ ‫والمسؤوليات ما بين سلطة مركزية تختص‬ ‫ببعض المهام المحددة وسلطة محلية‬ ‫تختص بباقي المهام‪.‬‬ ‫‪ - 4‬ملف التشريعات الصادرة‪ :‬مراجعة كل‬ ‫التشريعات الصادرة عن فترة حكم النظام‬ ‫السابق وعن المجلس الوطني االنتقايل‬ ‫المؤقت والمؤتمر الوطني العام لتحقيق‬ ‫ال��ص��ال��ح ال��ع��ام يف إط���ار ت��واف��ق القوى‬ ‫السياسية‪.‬‬ ‫‪ 5-‬ملف تثبيت أو إعادة تعيين المناصب‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫السيادية‪ :‬وضع معايير موضوعية لشاغيل‬ ‫المناصب السيادية وتثبيت من تنطبق‬ ‫عليه هذه المعايير وتغيير من ال تنطبق‬ ‫عليه‪.‬‬ ‫‪ - 6‬ملف الحكومة والمؤتمر‪ :‬فبالنسبة‬ ‫للحكومة يتم سحب الثقة من الحكومة‬ ‫الحالية وتكليف شخصية وطنية من ذوي‬ ‫الكفاءة عىل الفور‪ ،‬وأما بالنسبة للمؤتمر‬ ‫فبالرغم من ضعف األداء فإنه يمثل الجسم‬ ‫الشرعي الوحيد المنتخب وبالتايل ال يجب‬ ‫أن يتم أي تغيير إال من خالله ويجب عليه‬ ‫تحسين أدائه‪.‬‬ ‫‪ - 7‬ملف خ��ارط��ة الطريق‪ :‬تقوم لجنة‬ ‫الستين بعد ثالثين يوم ًا من أول اجتماع‬ ‫لها بإعالم المؤتمر الوطني العام بإمكانية‬ ‫صناعة الدستور يف ال��م��دة المحددة يف‬ ‫اإلع�لان الدستوري من عدمه‪ ،‬ف��إذا كان‬ ‫رد لجنة الستين بأنها ق��ادرة عىل صناعة‬ ‫الدستور يف المدة المحددة فإن المؤتمر يحل‬ ‫يف أول انعقاد للمجلس التشريعي بحد أقصى‬ ‫بتاريخ ‪2014/12/24‬م وأما إذا كان تقريرها‬ ‫بالنفي وأنها تحتاج إىل مدة أطول فإنه‬ ‫يتم تطوير اإلعالن الدستوري باالستعانة‬ ‫باإلرث التاريخي المتمثل يف دستور ‪1951‬‬ ‫المعدل يف ‪1963‬م واالستبيانات التي‬ ‫تجريها المفوضية وذل��ك من خ�لال لجنة‬ ‫فنية يشكلها المؤتمر‪ ،‬ثم يقوم المؤتمر‬ ‫بإعداد قوانين لالنتخابات العامة ويحل‬ ‫المؤتمر الوطني ال��ع��ام يف أول انعقاد‬ ‫للمجلس التشريعي الجديد يف موعد أقصاه‬ ‫‪2014/8/30‬م‪".‬‬ ‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫تضارب األنباء حول مصري املحامية‬ ‫حميدة األصفر‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ذكرت قناة ليبيا األحرار الفضائية عبر موقها اإللكتروني‬ ‫أن نتائج التحقيق يف اختفاء المحامية حميدة األصفر قد‬ ‫كشفت عن تفاصيل القضية ومالبساتها حيث تمكنت‬ ‫الجهات المختصة من تتبع جهاز نقالها الذي ظل مقفال‬ ‫طيلة األشهر الماضية منذ اختفائها إال أن الجاني قام بفتحه‬ ‫خالل اليومين الماضيين وهذا ما مكن سلطات التحقيق من‬ ‫تتبعه واستدراجه لكمين نتج عنه اعتقاله ‪.‬‬ ‫وذكرت القناة أن الجاني وهو شاب ليبي الجنسية لم تكشف‬ ‫المصادر عن اسمه بعد اعترف بأنه قام باالعتداء عىل المجنية‬ ‫عليها حميدة األصفر بأن هددها بسالح ناري بغرض سرقة‬ ‫سيارتها عندما تهجم عليها وهي داخلها لغرض تخويفها‬ ‫وسرقة السيارة إال أن الضحية والتي كانت تعاني من داء‬ ‫السكري ومن قوة الصدمة فارقت الحياة عىل الفور بحسب‬ ‫رواية الجاني ‪.‬‬ ‫وذكر الجاني بحسب مصادر قناة ليبيا األحرار أنه بعد التأكد‬ ‫من وفاتها قام بنقلها إىل مدينة زليتن ودفن الجثمان هناك‬ ‫لمدارات الجريمة واستوىل عىل سيارة المجني عليها وجهازها‬ ‫النقال ‪.‬‬ ‫وفور اعترافاته بالجريمة ومالبساتها قامت الجهات المختصة‬ ‫باالنتقال رفقة الجاني للتعرف عىل مكان دفن الجثمان‬ ‫والتأكد من صحة أقواله وتم بالفعل العثور عىل الجثة يف‬ ‫المكان الذي أشار إليه الجاني ‪.‬‬ ‫من جهة أخرى نفت مديرية األمن الوطني زليتن أمس‬ ‫االثنين نفي ًا قاطع ًا ما يشاع حول العثور عىل جثة المحامية‬ ‫حميدة األصفر داخل المدينة‪.‬‬ ‫وأكدت مديرية األمن الوطني زليتن لــ"وكالة أنباء التضامن"‬ ‫أنها تواصلت مع األجهزة األمنية المختلفة بالمدينة ونفت‬ ‫بدورها العثور عىل أية جثة داخل المدينة‪.‬‬ ‫ودعت المديرية وسائل اإلعالم كافة إىل تحري المصداقية‬ ‫وعدم نقل األخبار إال بعد التثبت منها‪.‬‬ ‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libayfree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬

‫‪2‬‬


‫عربي دولي‬ ‫دستور تونس يلزم الجيش والشرطة بـ"الحياد"‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪) 344‬‬

‫أقر المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) يف تونس فصلين من الدستور‬ ‫الجديد للبالد ألزم بموجبهما قوات األمن والجيش بـ"الحياد التام" عن‬ ‫األحزاب السياسية‪.‬‬ ‫وينص الفصل ‪ 17‬من الدستور عىل أن الجيش الوطني جيش جمهوري‬ ‫وهو قوة عسكرية مسلحة قائمة عىل االنضباط‪ ،‬مؤلفة ومنظمة هيكليا‬ ‫وطبق القانون‪ ،‬ويضطلع بواجب الدفاع عن الوطن واستقالله ووحدة‬ ‫ترابه‪ ،‬وهو ملزم بالحياد التام‪ ,‬ويدعم الجيش الوطني السلطات المدنية‬ ‫وفق ما يضبطه القانون‪.‬‬ ‫أما الفصل ‪ 18‬فينص عىل أن األمن الوطني أمن جمهوري قواته مكلفة‬ ‫بحفظ األمن‪ ،‬والنظام العام وحماية األفراد والمؤسسات والممتلكات‬ ‫وإنفاذ القانون يف كنف احترام الحريات ويف إطار الحياد التام‪.‬‬ ‫وصادق المجلس قبل ذلك عىل الفصل ‪ 16‬من الدستور الذي يقول‪" :‬تحتكر‬ ‫الدولة إنشاء القوات المسلحة وقوات األمن الوطني ويكون ذلك بمقتضى‬ ‫القانون ولخدمة الصالح العام"‪.‬‬ ‫وتتهم المعارضة ونقابات أمن حركة النهضة اإلسالمية الحاكمة باختراق‬ ‫وزارة الداخلية عبر تعيين قيادات أمنية موالية لها يف مناصب حساسة‬ ‫بالوزارة‪.‬‬ ‫ومؤخر ًا قدرت وسائل إعالم محلية عدد التعيينات التي قامت بها الحكومة‬

‫موجة برد قطبية لم يسبق لها مثيل تجتاح‬ ‫الواليات املتحدة‬

‫التي تقودها حركة النهضة يف وزارة الداخلية بحوايل ‪ 1000‬تعيين‪ ،‬منذ‬ ‫وصول الحركة إىل الحكم نهاية ‪.2011‬‬ ‫ويف سبتمبر ‪ 2013‬أعلن وزير الداخلية لطفي بن جدو (مستقل) أن كل‬ ‫األحزاب السياسية يف تونس تريد اختراق وزارة الداخلية‪.‬‬ ‫ويبلغ عدد قوات األمن يف تونس حوايل ‪ 70‬ألف ًا بحسب احصائيات أعلنتها‬ ‫نقابات أمن مؤخر ًا‪ ،‬فيما يبلغ عدد قوات الجيش ‪ 60‬ألف ًا باعتبار االحتياط‬ ‫حسبما أعلن ناطق رسمي باسم وزارة الدفاع يف ‪ .2013‬‬

‫قال رئيس جنوب السودان (سلفا كير) إن جوبا‬ ‫مستعدة للتفاوض مع خصمه ونائبه السابق‬ ‫رياك مشار‪ ،‬لكن دون شروط مسبقة من الطرف‬ ‫اآلخر‪ ،‬مؤكدا سيطرة الجيش عىل الوضع األمني‬ ‫يف جوبا‪.‬‬ ‫وأضاف (كير) خالل لقائه الرئيس السوداني‬ ‫(عمر البشير) يف جوبا‪ ،‬أن��ه لن يتم اإلف��راج‬

‫تستعد بعض المناطق يف الواليات المتحدة‬ ‫لمواجهة موجة ب��رد قطبية قد تصل إىل‬ ‫مستويات لم يسبق لها مثيل منذ عقود‪.‬‬ ‫وضربت هذه الموجة القطبية مناطق يف‬ ‫كندا وشمال شرق الواليات المتحدة ليصل‬ ‫إرتفاع الثلوج إىل ‪ 60‬سنتيمتر ًا‪ ،‬كما أدت إىل‬ ‫مقتل ‪ 16‬شخص ًا يف األيام الماضية‪ ،‬فض ًال عن‬ ‫إلغاء ‪ 3.700‬رحلة طيران خالل عطلة نهاية‬ ‫األسبوع‪. .‬وتعطلت حركة السفر بسبب الموجة الثلجية يف أنحاء الغرب األوسط وألغيت‬ ‫آالف الرحالت الجوية أو تأخرت وقرر بعض المسؤولين إغالق المدارس‪ ،‬كما انزلقت طيارة عن‬ ‫الممر إىل الثلوج يف مطار بمدينة نيويورك بعد أيام من تعرض الشمال الشرقي ألول عاصفة‬ ‫شتوية هذا الموسم‪.‬‬ ‫ودعت السلطات األمريكية إىل ضرورة مالزمة المواطنين بيوتهم للحفاظ عىل سالمتهم‬ ‫وللعمل عىل جرف الثلوج‪.‬‬ ‫وقالت هيئة اإلرص��اد الوطنية إن درج��ات الحرارة يف شمال الواليات المتحدة ووسطها‬ ‫ستنخفض إىل ‪ 60‬درجة فهرنهايت تحت الصفر ‪ 51‬درجة مئوية)‪.‬‬

‫الجربا رئيساً لالئتالف السوري لوالية ثانية‬

‫سلفا كري يرفض اإلفراج عن املعتقلني‬

‫ع��ن المعتقلين خ�ل�ال األزم����ة األخ��ي��رة يف‬ ‫جنوب السودان إال وفق القانون وبعد تحديد‬ ‫المسؤولين عن قتل الكثير من المواطنين‪.‬‬ ‫وأوضح رئيس جنوب السودان أنه سيتخلص من‬ ‫كل العناصر غير المنضبطة يف الحزب الحاكم‪.‬‬ ‫وقتل اآلالف يف جنوب السودان منذ بدأ قتال‬ ‫بين الجيش ال��داع��م (لكير) وق��وات مؤيدة‬

‫‪3‬‬

‫(لمشار)‪ ،‬قبل نحو ‪ 3‬أسابيع‪ ،‬ما دفع (كير) إىل‬ ‫اتهام مشار بمحاولة االنقالب عليه‪.‬‬ ‫واعتقل (ك��ي��ر) العشرات بينهم مسؤولون‬ ‫سابقون موالون (لمشار)‪ ،‬واشترط األخير اإلفراج‬ ‫عنهم قبل بدء المفاوضات المتعثرة منذ أيام‬ ‫يف العاصمة األثيوبية أديس أبابا‪ ،‬التي تأجلت‬ ‫أكثر من مرة‪.‬‬ ‫من جانبه‪ ،‬أبدى (البشير) استعداده الستقبال‬ ‫النازحين الفارين من القتال يف جنوب السودان‪،‬‬ ‫مشيرا إىل أن أي��ة مشكلة تحدث يف جنوب‬ ‫السودان تنعكس عىل الخرطوم‪.‬‬ ‫وتسببت األزم��ة يف جنوب السودان يف نزوح‬ ‫عشرات اآلالف من السكان عن مدنهم‪.‬‬ ‫ونفى (البشير) دعمه ألية قوى معارضة يف أي‬ ‫بلد مجاور للسودان‪ ،‬مؤكدا‪ :‬لن نسمح ألي أحد‬ ‫يف السودان أن يعمل ضد حكومة جوبا انطالقا‬ ‫من أراضينا‪.‬‬ ‫وشدد الرئيس السوداني عىل أن العمل المسلح‬ ‫لن يحل القضية والمفاوضات هي المخرج‬ ‫الوحيد من األزمة يف جنوب السودان‪.‬‬

‫نــزوح للمدنيني وسـط تفـاقم االشتبـاكات‬ ‫والقصف يف الفلوجة والرمادي‬

‫أعيد انتخاب أحمد الجربا رئيس ًا لالئتالف‬ ‫الوطني السوري أحد أبرز الجماعات السورية‬ ‫المعارضة بعد تفوقه عىل منافسة عىل هذا‬ ‫المنصب رئيس الوزراء السابق رياض حجاب‪.‬‬ ‫وأقر اجتماع لالئتالف المعارض يف إسطنبول‬ ‫انتخاب الجربا لفترة رئاسة ثانية تمتد لستة‬ ‫أشهر‪.‬‬ ‫وفاز الجربا بحصوله عىل ‪ 65‬صوت ًا متفوق ًا‬ ‫بفارق ‪ 13‬صوتا ًعىل حجاب‪ ،‬أب��رز مسؤول‬ ‫انشق عن النظام السوري‪ ،‬والذي حصل عىل‬ ‫‪ 52‬صوت ًا‪.‬‬ ‫وسيناقش االئتالف يف اجتماعه االثنين‬ ‫موضوع مشاركته يف محادثات السالم يف‬ ‫جنيف التي ستعقد يف وقت الحق هذا الشهر‬ ‫من عدمها‪..‬وكان المجلس الوطني السوري‬ ‫المنافس لالئتالف يف المعارضة قرر مقاطعة‬ ‫مؤتمر جنيف ‪. 2‬‬ ‫وتحض القوى الكبرى االئتالف عىل المشاركة‬ ‫يف محادثات مؤتمر جنيف ‪ 2‬المقررة يف ‪22‬‬ ‫من الشهر الجاري للبحث يف سبل إنهاء النزاع‬

‫المسلح الدائر يف سوريا‪.‬‬ ‫وك��ان��ت ال���والي���ات ال��م��ت��ح��دة وبريطانيا‬ ‫علقتا المساعدات غير القتالية للمقاتلين‬ ‫المتحالفين مع االئتالف يف شمايل سوريا‬ ‫بعد سيطرة مقاتلين إسالميين عىل مخازن‬ ‫أسلحة تابعة للجناح العسكري لالئتالف‪ ،‬وهو‬ ‫المجلس العسكري األعىل يف منطقة باب‬ ‫الهوى عىل الحدود مع تركيا‪.‬‬

‫السعودية‪ ..‬السجن ملدانني بعضوية القاعدة‬ ‫قضت محكمة سعودية بسجن ‪ 5‬متهمين بالسجن فترات تتراوح ما‬ ‫بين خمسة أشهر و‪ 30‬عاما‪ ،‬بتهم من بينها االنضمام لتنظيم القاعدة‬ ‫والتآمر لتفجير مصفاة نفطية يف منطقة ينبع عىل البحر األحمر‪.‬‬ ‫وذكرت وكالة األنباء السعودية أن بعض أعضاء المجموعة أدينوا‬ ‫باالنضمام لتنظيم القاعدة وارتباطهم بأخطر قياداته ومبايعتهم‬ ‫عىل السمع والطاعة وتخطيط بعضهم لتفجير مصفاة ينبع النفطية‬ ‫والمشاركة يف (تفخيخ) السيارات ألجل ذلك‪      .‬‬ ‫والخمسة المحكوم عليهم هم ضمن مجموعة من ‪ 7‬أشخاص وجهت‬ ‫لهم أيضا تهمة حيازة أسلحة بقصد اإلخالل باألمن‪.‬‬ ‫وحكم عىل أحد أعضاء المجموعة بالسجن ثالثين عام ًا‪ ،‬بينما حكم عىل‪ ‬‬ ‫أربعة باقين بالسجن ما بين خمسة أشهر و‪ 23‬سنة‪.‬‬

‫الشرطة التشيكية تعثر على ‪ 12‬قطعة سالح بمقر البعثة الفلسطيني‬ ‫نزح اآلالف من سكان مدينة الفلوجة‬ ‫إىل مناطق أخ��رى خ��ارج المدينة‬ ‫وسط مخاوف من تطورات القتال‬ ‫الدائر يف المدينة ومحيطها ويف‬ ‫محافظة األنبار عموم ًا غربي العراق‬ ‫بين القوات الحكومية والمجموعات‬ ‫المسلحة المختلفة‪.‬‬ ‫وج��اء ن��زوح السكان بعد أن أقرت‬

‫السلطات الحكومية بفقدانها‬ ‫السيطرة عىل المدينة الواقعة إىل‬ ‫الغرب من العاصمة العراقية‪ ،‬والتي‬ ‫باتت يف أي��دي مسلحين تابعين‬ ‫لتنظيم ال��ق��اع��دة وج��م��اع��ات من‬ ‫مسلحي العشائر‪.‬‬ ‫جاء ذلك يف وقت عرضت فيه كل‬ ‫من الواليات المتحدة وإيران تقديم‬

‫دع��م عسكري للقوات الحكومية‬ ‫العراقية يف قتالها مع القاعدة ولكن‬ ‫من دون إرسال قوات عسكرية‪.‬‬ ‫وأشار شهود عيان ومصادر صحفية‬ ‫من الفلوجة إىل وقوع قصف مدفعي‬ ‫ب��ق��ذائ��ف ال��دب��اب��ات ع�لى مناطق‬ ‫البوفراج وزوبع يف محيط الفلوجة‬ ‫والحي العسكري داخلها‪.‬‬

‫نقل عن قائد الشرطة يف‬ ‫التشيك قوله يف وقت‬ ‫سابق‪ :‬إن الشرطة عثرت‬ ‫ع�لى ‪ 12‬ق��ط��ع��ة س�لاح‬ ‫منها مسدسات ومدافع‬ ‫رش��اش��ة يف مقر البعثة‬ ‫الفلسطينية يف ب��راج‬ ‫بعد االنفجار ال��ذي وقع‬ ‫األسبوع الماضي وأودى‬ ‫بحياة السفير الفلسطيني‬ ‫بمقر إقامته‪.‬‬ ‫وق���ال���ت ال��ش��رط��ة‪ :‬إن‬

‫االن��ف��ج��ار ال���ذي قتل السفير‬ ‫جمال الجمل بعد أن فتح خزانة‬ ‫قد يكون ناجما عن خطأ يف‬ ‫التعامل مع عبوة ناسفة وضعت‬ ‫لتأمين الخزانة‪.‬‬ ‫وبعد الحادث عثر المحققون‬ ‫ع�لى أسلحة غير مسجلة يف‬ ‫مجمع البعثة الفلسطينية‬ ‫الذي يضم السفارة ومقر إقامة‬ ‫السفير‪ ،‬لكن الشرطة لم تذكر‬ ‫أي تفاصيل عن كمية األسلحة‬ ‫أو نوعها‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫تونس ‪..‬التهديدات بالقتل تعرقل التصويت على مشروع الدستور الجديد‬ ‫صادق المجلس‬ ‫التأسيسي التونسي‬ ‫األحد عىل تعديل‬ ‫فصل يف الدستور‬ ‫الجديد يجرم بمقتضاه‬ ‫"التكفير والتحريض‬ ‫عىل العنف"‪.‬‬ ‫وأتت المصادقة بعد‬ ‫أن تعطلت أعمال‬ ‫المجلس بسبب إعالن‬ ‫نائب يف المعارضة‬ ‫صدور فتوى بقتله‬ ‫عقب تصريحات لنائب‬ ‫يف حركة النهضة‬ ‫اتهمه فيها ب"عدائه‬ ‫لإلسالم"‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫ويقول نص التعديل ال��ذي أدخ��ل عىل الفصل‬ ‫السادس من الدستور "يُحجَّ ُر (يمنع) التكفير‬ ‫والتحريض عىل العنف"‪.‬‬ ‫وأصبح الفصل السادس يف صيغته المعدلة‬ ‫يقول "الدولة راعية للدين‪ ،‬كافلة لحرية المعتقد‬ ‫والضمير وممارسة الشعائر الدينية‪ ،‬حامية‬ ‫للمقدسات‪ ،‬ضامنة لحياد المساجد ودور العبادة‬ ‫عن التوظيف الحزبي‪ .‬يُحجَّ ُر التكفير والتحريض‬ ‫عىل العنف"‪.‬‬ ‫وصوت عىل الفصل يف صيغته المعدلة ‪ 131‬نائبا‬ ‫من أصل ‪ 182‬شاركوا يف عملية االقتراع فيما‬ ‫صوت ضده ‪ 23‬وتحفظ ‪.28‬‬ ‫واقترحت المعارضة األحد إع��ادة النظر يف هذا‬ ‫الفصل بعد إع�لان منجي الرحوي القيادي يف‬ ‫الجبهة الشعبية (ائتالف ألكثر من ‪ 10‬أحزاب‬ ‫يسارية) إصدار تكفيريين فتوى دينية بقتله‬ ‫خالل ‪ 48‬ساعة ‪.‬‬ ‫وه��ددت المعارضة باالنسحاب من المجلس‬ ‫التأسيسي ومقاطعة جلسات المصادقة عىل‬ ‫فصول الدستور الجديد يف حال عدم االستجابة‬ ‫لمطلبها تجريم التكفير‪.‬‬ ‫وكان القيادي يف الجبهة الشعبية منجي الرحوي‬ ‫صرح األحد "أنا مهدد بالقتل وقد وقع اإلفتاء‬ ‫باغتيايل خالل ‪ 48‬ساعة" بسبب "ما قيل السبت‬ ‫عىل لسان سيدنا الشيخ" يف إش��ارة إىل تصريح‬ ‫النائب حبيب اللوز‪.‬‬ ‫وقال اللوز السبت عىل أمواج إذاعة "صراحة إف‬ ‫إم" المحسوبة عىل حركة النهضة إن "النائب‬ ‫الرحوي معروف عداؤه للدين‪ ،‬وهو كفكر علماني‬ ‫يتوتر مع أي كلمة إسالم‪ ،‬ويريد لو أن الدستور‬ ‫ليس فيه أي كلمة إسالم وال دين‪.‬‬ ‫والشعب التونسي س��وف يحدد موقفه من‬

‫من االرشيف‬ ‫هؤالء الناس"‪.‬وحاول حبيب اللوز التنصل من‬ ‫التصريحات التي أدىل بها لإلذاعة قبل أن يقدم‬ ‫"اعتذارا رسميا" إىل منجي الرحوي وإىل نواب‬ ‫المعارضة الذين شجبوا تصريحاته‪.‬‬ ‫وتبرأت حركة النهضة من تصريحات نائبها وقالت‬ ‫يف بيان‪ ،‬إذ اعتبرت "ما صدر عن عضو الكتلة‬ ‫(البرلمانية للنهضة) حبيب اللوز يف حق النائب‬ ‫منجي الرحوي ال يعبر عن موقف الحركة وال تقره‬ ‫بأي وجه"‪.‬‬ ‫وكان من المفروض أن يشرع المجلس التأسيسي‬ ‫المصادقة عىل بقية فصول الدستور‪ ،‬إال أن‬ ‫مصطفى بن جعفر‪ ،‬رئيس المجلس التأسيسي‬ ‫اضطر إىل رفع الجلسة وإرجائها إىل ما بعد الظهر‬ ‫بطلب من المعارضة التي دعت إىل إضافة فصل‬

‫جديد للدستور يج ّرم "التكفير"‪.‬‬ ‫وبدأ المجلس األسبوع الماضي التصويت عىل‬ ‫مسودة دستور جديد يستهدف إعادة الديمقراطية‬ ‫إىل مسارها بعد فترة من الجمود بين الحكام‬ ‫اإلسالميين واألحزاب المدنية منذ سقوط الرئيس‬ ‫األسبق زين العابدين بن عيل عام ‪.2011‬‬ ‫وإقرار الدستور خطوة مهمة قبل تويل حكومة‬ ‫مؤقتة السلطة إلنهاء أزم��ة بين اإلسالميين‬ ‫واألحزاب المدنية واالستعداد النتخابات جديدة‬ ‫يف وقت الحق العام الحايل‪.‬‬ ‫وهيمن عىل النقاش يف المجلس التأسيسي يوم‬ ‫األحد بحث تهديدات القتل مما أدى إىل تعليق‬ ‫النقاش المقرر والتصويت عىل مسودة الدستور‪.‬‬ ‫ومنذ انتفاضة ‪ 2011‬اتسع نطاق االنقسامات بين‬

‫‪4‬‬

‫اإلسالميين واألحزاب العلمانية بشأن دور الدين‬ ‫يف البالد خاصة بعد اغتيال اثنين من السياسيين‬ ‫العلمانيين عىل أيدي متشددين إسالميين‪.‬‬ ‫وقالت وزارة الداخلية إنه بناء عىل المعلومات‬ ‫التي وصلتها فإن المنجي الرحوي العضو بالمجلس‬ ‫التأسيسي واثنين آخرين مهددون بالتعرض‬ ‫العتداء وإن ال��وزارة اتخذت خطوات لحمايتهم‬ ‫وفتحت تحقيقا يف الواقعة‪ .‬وقالت ريم محجوب‬ ‫وهي عضو معارض بالمجلس لرويترز إن الشرطة‬ ‫وصلت يف وقت مبكر صباح يوم األحد إىل منزل‬ ‫الرحوي لتحذيره من تهديد للمتشددين دون‬ ‫إعطاء أي تفاصيل أخرى‪ .‬وقال أعضاء بالمعارضة‬ ‫إن التهديدات جاءت بعد تصريحات حبيب اللوز‬ ‫وهو متشدد من حزب النهضة اإلسالمي الحاكم‬ ‫للصحفيين يوم السبت بأن الرحوي يعتبر عدوا‬ ‫لإلسالم يريد حذف كل ما يشير إىل اإلسالم من‬ ‫الدستور‪.‬‬ ‫وبدأت صياغة دستور جديد لتونس قبل عامين‬ ‫لكن إقراره تأجل بسبب خالفات حول دور اإلسالم‬ ‫يف السياسة ونتيجة اتساع االنقسامات بين‬ ‫النهضة وخصومها العلمانيين‪.‬‬ ‫وينظر إىل خطوات تونس نحو الديمقراطية‬ ‫عىل أنها نموذج لدول أخرى يف المنطقة منذ‬ ‫االنتفاضات التي اندلعت عام ‪ 2011‬وأطاحت‬ ‫بزعماء مصر وليبيا واليمن وأشعلت فتيل حرب‬ ‫يف سوريا‪.‬‬ ‫وواف��ق ح��زب النهضة اإلسالمي عىل التخيل‬ ‫عن السلطة بموجب اتفاق يقضي بمشاركة‬ ‫األح��زاب يف صياغة الدستور وتحديد موعد‬ ‫لالنتخابات واختيار مجلس انتخابي قبل تويل‬ ‫حكومة انتقالية من التكنوقراط مقاليد األمور‬ ‫يف البالد‬

‫"داعش " يف مرمى نريان الجيش العراقي والعشائر‬ ‫قال مسؤولون‬ ‫محليون إن‬ ‫القوات الحكومية‬ ‫العراقية التي‬ ‫تتصدى لهجوم‬ ‫للقاعدة قرب‬ ‫الحدود السورية‬ ‫قصفت مدينة‬ ‫الرمادي يوم األحد‬ ‫جوا وقتلت ‪25‬‬ ‫مسلحا إسالميا‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫واجتمع مسؤولون حكوميون يف محافظة‬ ‫األنبار بغرب البالد مع زعماء العشائر لحثهم عىل‬ ‫المساعدة يف صد المسلحين المرتبطين بالقاعدة‬ ‫الذين سيطروا عىل أجزاء من الرمادي والفلوجة‬ ‫وهما مدينتان عراقيتان استراتيجيتان عىل نهر‬ ‫الفرات‪.‬‬ ‫وأحكمت جماعة الدولة اإلسالمية يف العراق‬ ‫والشام التابعة للقاعدة قبضتها باطراد يف الشهور‬ ‫األخيرة عىل محافظة األنبار يف مسعى إلقامة‬ ‫دولة إسالمية سنية تمتد عبر الحدود مع سوريا‪.‬‬ ‫لكن الجماعة استولت األسبوع الماضي عىل مواقع‬ ‫يف الرمادي والفلوجة يف أول مرة منذ سنوات‬ ‫يسيطر فيها المقاتلون السنة عىل مناطق يف‬ ‫المدينتين الرئيسيتين يف المحافظة ويحتفظون‬ ‫بها أليام‪.‬‬ ‫وق��ال مسؤولون محليون وزع��م��اء عشائر يف‬ ‫الرمادي إن ‪ 25‬شخصا يشتبه يف أنهم متشددون‬ ‫قتلوا يف الهجوم الجوي الذي استهدف المناطق‬ ‫الشرقية من المدينة يف ساعة مبكرة صباح األحد‪.‬‬ ‫أما يف الفلوجة فقد سهل مهمة جماعة الدولة‬ ‫اإلسالمية يف العراق والشام استياء أبناء العشائر‬ ‫الذين شاركوها قتال الحكومة‪.‬‬ ‫وقال فالح عيسى عضو مجلس محافظة األنبار‬ ‫"نحن كحكومة محلية نبذل قصارى جهدنا لتفادي‬ ‫إرسال الجيش إىل الفلوجة‪ ...‬نتفاوض اآلن خارج‬ ‫المدينة مع العشائر التخاذ قرار يتعلق بطريقة‬ ‫دخول المدينة دون تدخل الجيش‪".‬‬ ‫وق��ال مسؤولون عسكريون ومحليون إن من‬ ‫بين الخيارات التي ينظر فيها لطرد القاعدة من‬ ‫الفلوجة قيام وحدات من الجيش ومقاتلين من‬ ‫العشائر بتشكيل "ح��زام" حول المدينة يعزلها‬ ‫ويقطع طرق اإلمداد للمسلحين‪.‬‬ ‫وسيحثون السكان أيضا عىل مغادرة المدينة‪.‬‬

‫وقال مسؤول عسكري كبير طلب عدم نشر اسمه‬ ‫"قد يستغرق الحصار أياما‪ ..‬نحن نراهن عىل الوقت‬ ‫إلتاحة فرصة للسكان لمغادرة المدينة وإضعاف‬ ‫المتشددين وإنهاكهم‪".‬‬ ‫ويتزايد التوتر يف أنحاء محافظة األنبار التي تقع‬ ‫عىل الحدود مع سوريا منذ فضت الشرطة العراقية‬ ‫األسبوع الماضي اعتصاما للسنة األمر الذي أدى‬ ‫إىل اندالع اشتباكات دامية‪.‬‬ ‫ويف طهران نقلت تقارير عن البريجادير جنرال‬ ‫محمد حجازي نائب رئيس هيئة أركان القوات‬ ‫المسلحة اإليرانية للشؤون اللوجستية واألبحاث‬ ‫الصناعية قوله األحد إن إيران مستعدة لتزويد‬ ‫العراق "بمعدات عسكرية أو المشورة" لمساعدة‬ ‫الجيش العراقي يف األنبار إذا طلب منها ذلك‪.‬‬ ‫ولكن وكالة تسنيم لألنباء نقلت عنه قوله إنه‬ ‫ال يعتقد أن الجيش العراقي سيحتاج لنشر قوات‬ ‫إيرانية ألنه يملك بالفعل قوة بشرية كافية‪.‬‬ ‫وإيران حليف لحكومة رئيس الوزراء العراقي نوري‬ ‫المالكي التي يقودها الشيعة‪.‬‬ ‫ولم تحقق المحادثات بين مسؤويل الحكومة‬ ‫والعشائر تقدما يذكر يوم األحد مع تردد بعض‬ ‫زعماء العشائر يف التفاوض أصال وخوف آخرين‬ ‫من معارضة القاعدة التي نفذت الكثير من حوادث‬ ‫التفجير واالغتيال يف العراق‪.‬‬ ‫وقال مسؤول سني مشارك يف المفاوضات يف‬ ‫األنبار "أبلغ المتشددون الناس يف الفلوجة بأنهم‬ ‫لن يلحقوا بهم أذى وأنهم موجودون يف الفلوجة‬ ‫لقتال الجيش فحسب‪ ..‬وهذا هو ما تم االتفاق‬ ‫عليه بين الزعماء يف الفلوجة والمتشددين‪".‬‬ ‫وعىل الجانب اآلخر من الحدود يف سوريا استوىل‬ ‫مقاتلو القاعدة عىل مساحات من األرض يف‬ ‫الشمال ويحاربون ألوية إسالمية أخرى باإلضافة‬ ‫إىل الجيش السوري‪.‬‬

‫من االرشيف‬ ‫والعالقة بين المقاتلين يف العراق وسوريا غير‬ ‫واضحة بالرغم من أنهم يشيرون إىل أنفسهم عىل‬ ‫أنهم ينتمون إىل الجماعة نفسها‪ .‬وتقول بغداد‬ ‫إن مقاتيل القاعدة من سوريا يعبرون الحدود‬ ‫إىل العراق وساعدوا يف دفع العنف إىل أعىل‬ ‫مستوياته يف خمس سنوات‪.‬‬ ‫وكان مقاتلو القاعدة يف العراق يسيطرون عىل‬ ‫مساحات كبيرة من الصحراء يف غرب البالد بمحاذاة‬ ‫الحدود السورية لكنهم تراجعوا تحت وطأة حملة‬ ‫عسكرية يف األيام األخيرة تهدف إىل منعهم من‬ ‫االستيالء عىل أراض‪.‬‬ ‫ويف الرمادي حيث يعمل رجال العشائر والجيش‬ ‫معا للتصدي لمقاتيل القاعدة تمركز قناصون‬ ‫من الدولة اإلسالمية يف العراق والشام عىل‬

‫أسطح البنايات وخاضوا اشتباكات محدودة يف‬ ‫المدينة‪.‬‬ ‫واحتفظ مقاتلو الجماعة بمواقعهم يف‬ ‫ضواحي الفلوجة واستخدموا سيارات الشرطة‬ ‫والحكومة داخ��ل المدينة للقيام بدوريات‬ ‫حراسة بعضها يرفع العلم األس��ود المنسوب‬ ‫للقاعدة‪.‬‬ ‫وقال زعيم عشائري مشارك يف المفاوضات‬ ‫يف الفلوجة إن عدد مقاتيل جماعة الدولة‬ ‫اإلس�لام��ي��ة يف ال��ع��راق وال��ش��ام يف ضواحي‬ ‫المدينة غير كبير وإن قتالهم قد يدفع األمور‬ ‫باتجاه األسوأ‪.‬وأضاف "ال سبب يدعو لقتالهم‬ ‫وتهديد وح��دة السنة‪ .‬نحن نعتقد أن من‬ ‫يقررون القتال إىل جانب الحكومة مخطئون‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫حروب الدوحة‬

‫‪5‬‬

‫سمير عطا الله‬

‫لن نشارك يف مهرجانات الجمود‪...‬‬

‫بعد أن تحققت‬ ‫المعجزة بالتخلص من‬ ‫فرعون العصرالقذافي‬ ‫عيد أنْ نسج الحلم‬ ‫و ُب ْ‬ ‫بالتغيير اآلمال‬ ‫والتطلعات لنقارع‬ ‫الطغيان والتخلف‬ ‫والبؤس المتراكم‬ ‫إال أنه يبدو أننا‬ ‫أفرطنا في الطموحات‬ ‫دمنا بافتراس‬ ‫ُ‬ ‫فص ْ‬ ‫الحرية والوعي‬ ‫والدولة‪ .‬فتبعثرت‬ ‫وتاهت الالفتات‬ ‫والشعارات المرفوعة‬ ‫المزركشة البهيجة ! ؟‪.‬‬

‫سالم الوخي‬

‫من خالل ت ّمعن أحداث المشهد المأساوي الليبي‬ ‫وهي أس��واق ومعارض مفتوحة لسلوكيات‬ ‫غارقة في السلبية ذات االرتدادات النكوصية‬ ‫والفوضوية المخ ّيبة لآلمال ‪ ،‬تعيد إلى الذاكرة‬ ‫الكوارث التي كابدناها طوال أربعة عقود من‬ ‫التدمير المنهجي لليبيا ‪ ،‬والحرية والعقل‬ ‫والمستقبل ‪ ،‬واإلن��س��ان وحقوقه وكرامته‬ ‫والقانون وسيادته ‪ ،‬والثروات األسطورية ‪...‬‬ ‫وألن��ن��ا ل��ن ن��ش��ارك ف��ي مهرجانات الجمود‬ ‫والتز ّمت واالنكفاء ‪ ،‬فقد غد ْونا نفتش عن‬ ‫طرق ووسائل إنقاذ مستقبلية ‪ ،‬ونستعير‪-‬‬ ‫ولكن بأدوات نقدية ‪ -‬منهج أغلب التيارات‬ ‫الدينية في االستغاثة بالماضي بعد أن تُغطي‬ ‫عوراته وتغدق عليه صفات التبجيل دون‬ ‫غربلته‪ .‬وعقب تشريح أحداثه بمبضع التحليل‬ ‫والمراجعة ‪ ،‬نكتشف أطواق نجاة تنتشلنا من‬ ‫حالة التوهان المدمرة‪.‬‬ ‫إنّ التراث إذا انعزل عن الواقع ونبضه وأصبح‬ ‫ُمغتربا سوف ّ‬ ‫يتخشب ويستقر كأيقونات في‬ ‫متاحف وال يتفاعل مع الحياة ومتغ ّيراتها‬ ‫المحّ فزة على‬ ‫الدائمة ‪ ،‬بل قد ُيصادر اإلرادة ُ‬ ‫التح ّول ‪.‬‬ ‫ل��ذا يجب أن تكون قيم ال��ت��راث اإلسالمي‬ ‫التقدمي في عالقة حية مع الراهن ومصدرا من‬ ‫مصادر اليقظة اإلسالمية التنويرية‪.‬‬ ‫وفي مقدمة هذه القيم األنسنة أو النزعة‬ ‫اإلنسانية التي طمسها وظلمها المحافظون‬ ‫والنقليون ‪ ،‬فلماذا ال نضيء الجوانب التي‬ ‫تعلي من شأن اإلنسان وكرامته ‪ ،‬وتمجّ ده وهي‬ ‫وفيرة في تراثنا ؟‪.‬‬ ‫نبحث عن األنسنة في العقل العربي والحياة‬ ‫العربية ‪ ،‬وجاء في تعريف لها ‪‘‘ :‬أنسنَ اإلنسانَ‬ ‫كإنسان‬ ‫ارتقى بعقله َف َه َّذبه و َث َّقفه ‪ ،‬أو عامله‬ ‫ٍ‬ ‫له عقل يم ّيزه عن بق ّية المخلوقات "‪.‬‬ ‫كما ُيع ّرف المفكر المصري الراحل (عبد الرحمن‬ ‫بدوي) النزعة اإلنسانية ‘‘ بأنها مذهب يقوم‬ ‫على فهم الوجود على أساس أن مركز المنظور‬ ‫فيه هو اإلنسان ‪.‬‬

‫فهي من اإلنسان وإلى اإلنسان وباإلنسان‪.‬‬ ‫سمت به وجعلته خليفة الله في‬ ‫فهي ْ‬ ‫األرض ُممجّ دة للعقل واإليمان والتقدم‬ ‫المطرد لإلنسانية ’’‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫و ُيترجم هذا التعريف على األرض في اإليمان‬ ‫بالتغيير ووجود الدولة المدنية العصرية‬ ‫التي يستحيل في غيابها معايشة مبادئ‬ ‫الحرية الملتزمة والمواطنة والمساواة‬ ‫وسيادة القانون ودولة المؤسسات‪.‬‬ ‫وحسب بعض البحاثة العرب المعاصرين فقد‬ ‫كانت األنسنة موجودة في الفكر العربي‬ ‫اإلسالمي‪ ،‬قبل وجودها في الفكر األوروبي‬ ‫في عصر النهضة بالقرن الخامس والسادس‬ ‫عشر‪ .‬‬ ‫وال��دل��ي��ل على ذل��ك أن كبير المفكرين‬ ‫اإلنسانيين في إيطاليا (بيك الميراندولي‬ ‫‪ 1486‬ميالدي ) قال ‪‘‘ :‬قرأت في كتب العرب‬ ‫بأننا ال يمكن أن نجد على سطح األرض كائنا‬ ‫أنبل وال أكثر روعة من اإلنسان ’’‪.‬‬ ‫مشرط النقد والتحليل أوضح أنه ال توجد‬ ‫قطيعة معرفية بين الفكر اإلسالمي وقيم‬ ‫األنسنة التقدمية ‪ ،‬وأبان أنّ القطيعة التي‬ ‫تعتبر األولى في تاريخ الفكر العربي ‪ ،‬لم تحدث‬ ‫إ ّال عقب الومضات المعتزلية ‪ ،‬قبل بسط سيادة‬ ‫المحافظين في ثورتهم الشهيرة على التيار‬ ‫العقالني اإلسالمي منذ القرنين الثالث والرابع‬ ‫من الهجرة‪.‬‬ ‫وكانت القطيعة الثانية للنهضة في أواخر‬ ‫القرن الـ‪ 19‬وأوائل القرن الـ‪ ،20‬وظهور جماعة‬ ‫اإلخ��وان المسلمين المصرية كرد على موجة‬ ‫االستنهاض وتح ّولهم من جماعة دعوية إلى‬ ‫جماعة دينية سياسية ‪ ،‬وحثهم للملك فؤاد‬ ‫والملك فاروق على إلغاء األح��زاب السياسية‬ ‫والقضاء على التعددية السياسية ‪.‬‬ ‫إ ّال أنّ الكاتب السعودي (مسفر بن علي‬ ‫القحطاني ) في ورقة له حول (األنسنة في‬ ‫الخطاب الديني المعاصر ‪ ...‬رؤية نقدية) ‪ ،‬يرى‬ ‫‘‘أن مفهوم األنسنة في التراث اإلسالمي لم‬

‫يستعمل كما حصل الحق ًا في أوروبا‪ ،‬واإلسالم‬ ‫ينظر لإلنسان كقيمة عليا وتكريمه ‪.‬‬ ‫فمصطلح النزعة اإلنسانية لديه هو ‪‘‘ :‬اعتبار‬ ‫إنسانية الفرد وطبيعته واحتياجاته أصل‬ ‫البيان والتأويل والتفكير العلمي والتنزيل‬ ‫العملي لقضايا السياسة واالقتصاد واالجتماع’’‪.‬‬ ‫ويضيف أن ‪‘‘:‬مقاصد الدين جاءت إلسعاد‬ ‫اإلنسان وتكريمه وليس لتهميشه والتقليل‬ ‫من قدره���’ ويستدل بقول اإلمام ( أبو إسحاق‬ ‫الشاطبي توفي عام ‪ 790‬هجري)‪‘‘ :‬إن وضع‬ ‫الشرائع إنما هو لمصالح العباد في العاجل‬ ‫واآلجل’’‪.‬‬ ‫ماسة إلى األنسنة التي‬ ‫لقد أصبحت الحاجة ّ‬ ‫لم تعد قاصرة على المجال األكاديمي خاصة‬ ‫بعد ‪ ،‬زل��زال الربيع العربي ‪ ،‬وما تخلله من‬ ‫ارتقاء بعض التيارات المحافظة س ّدة الحكم‬ ‫ومق ّدمات التغيير‬ ‫على الرغم من أنّ إرهاصات ُ‬ ‫التقدمي كثيفة ودالالتها عميقة ‪ .‬لذا ‪ ،‬وبحكم‬ ‫قوانين التط ّور الفاعلة في مسيرة التاريخ‬ ‫اإلنساني ‪ ،‬من المحتم والدة َأ ِجنَّة التقدم‬ ‫قي ‪ ،‬حتى وإنْ عسر وطال المخاض ‪.‬‬ ‫وال ُر ّ‬ ‫نعيد التأكيد على أن األنسنة أكثر من ضرورية‬ ‫إليقاظ الوعي بقضايا التغيير‪ ،‬وكذلك للتعجيل‬ ‫بالهجرة من الفضاء العقلي القروسطي الذي‬ ‫الزلنا نسبح فيه إلى الفضاء الحديث وارتياد‬ ‫آفاقه الواسعة ‪.‬‬ ‫كما أنها برهان على أنّ الحضارة العربية و ّالدة‬ ‫وزاهرة وفي حالة ربيع دائم ‪ ،‬وس ّباقة إلى كل ما‬ ‫هو إنساني نابض بالحياة ‪.‬‬ ‫إضافة إلى أنها رسالة مشحونة بالمعاني‬ ‫الحضارية موجهة لالستئصاليين الذين ال‬ ‫تتناغم روزنامتهم مع هذه النزعة إذ تعتبرها‬ ‫وافدة هجينة ‪ ،‬وال تدخل مجال المفكر فيه‪.‬‬ ‫وص��ف��وة ال��ق��ول ه��و ف��ي احتضان النزعة‬ ‫اإلنسانية ‪ ،‬التي توفر لإلنسان حقوقه‬ ‫وكرامته وتعزز مكانته ‪ ،‬فهو الذي ك ّرمه‬ ‫الله تعالى ‪ ،‬وجعله أعقل وأشرف المخلوقات‬ ‫في الكون ‪.‬‬

‫هناك خ�لاف علني بين مصر وقطر‪ ،‬أي‬ ‫ليس سريا وال خافيا‪ .‬تكتفي القاهرة بإصدار‬ ‫بيان احتجاجي بين حين وآخر على التدخل‬ ‫في شؤونها‪ ،‬بينما تكرس الدوحة البيانات‬ ‫الرسمية وتنهمك «الجزيرة» طوال ‪ 24‬ساعة‬ ‫بإرسال كاميراتها للعثور على متظاهرين في‬ ‫أحياء مصر‪.‬‬ ‫وعندما تعثر عليهم‪ ،‬ال فكاك وال خالص‪.‬‬ ‫مطاردة مصر لقطر ليست جديدة وال هي‬ ‫بعد ‪ 25‬يناير (كانون الثاني) وال بعد وصول‬ ‫وخروج «اإلخوان»‪ .‬الخالفات مع نظام مبارك‬ ‫كانت تبدأ بالدعاة للذين ينتقدونه باستمرار‬ ‫وال تنتهي بمعاملة العمال المصريين الذين‬ ‫كانوا أيضا ضحايا الخالفات السياسية في‬ ‫ليبيا والعراق‪.‬‬ ‫الذي كان يتراجع‪ ،‬في كل خالف‪ ،‬هو مبارك‬ ‫خصوصا ألنه لم يشأ أن يرى ‪ 18‬ألف عامل‬ ‫فقير عائدين إلى بلد مليء بالبطالة‪ .‬والسبب‬ ‫اآلخر أن مبارك المنكفئ في سنواته األخيرة‬ ‫عن العالم العربي‪ ،‬كان يريد أن يتحاشى‬ ‫السالح القطري الموجه‪« :‬الجزيرة»‪.‬‬ ‫اتخذت قطر لنفسها‪ ،‬قبل الربيع البائس‬ ‫دورا سياسيا واس��ع ال��دائ��رة‪ :‬استضافت‬ ‫محترفي السياسة ف��ي لبنان وأشرفت‬ ‫بحضور أميرها السابق ورئيس وزرائه‪ ،‬على‬ ‫انتخابات رئيس الجمهورية في البرلمان‪.‬‬ ‫وبعد حرب ‪ 2006‬رفع حزب الله الفتات‬ ‫ُكتبت عليها «شكرا قطر»‪.‬‬ ‫وأقامت الدوحة شراكة مع دمشق في إدارة‬ ‫الشؤون اللبنانية وسواها‪.‬‬ ‫واستعاضت الدوحة عن الحجم السكاني‬ ‫بالحجم المالي واإلعالمي‪.‬‬ ‫ومع الربيع المذكور أعاله انقلبت سياساتها‬ ‫فقادت في الجامعة العربية وفي «الجزيرة»‬ ‫وفي األمم المتحدة وفي «أصدقاء سوريا»‬ ‫دعم الثورة ضد النظام‪.‬‬ ‫لكن بعد االنهيارات في العراق وسوريا‬ ‫تغير وجه الحكم في الدوحة وتراجعت‬ ‫المواقف‪ ،‬دون تفسير‪ ،‬وص��ار الليبيون‬ ‫الذين احتضنتهم خالل الحرب على القذافي‬ ‫يفتشون عن مقا ٍه يمضون فيها الوقت‪ ،‬كما‬ ‫كان يفعل المنفيون العرب في القاهرة خالل‬ ‫المرحلة الناصرية‪.‬‬ ‫سحبت قطر يدها من كل مكان‪ ،‬إال مصر‬ ‫حيث ال تزال كاميرات «الجزيرة» تبحث عن‬ ‫متظاهرين في شوارع شبه معتمة‪.‬‬ ‫وكل نشرة أخبار تبدأ بافتتاحية مطهمة إما‬ ‫عن بطوالت «اإلخوان» في القاهرة وإما عن‬ ‫ظلم القوات المسلحة‪.‬‬ ‫ولـ«الجزيرة» مواقف في حرية الرأي هي‬ ‫حرة فيها‪ ،‬من شرائط بن الدن وقصائده‪.‬‬ ‫في تورا بورا إلى الحملة على ألف عام من‬ ‫األزهر‪.‬‬ ‫كما أن لقطر‪ ،‬كدولة مستقلة‪ ،‬أن تقود‬ ‫الحملة لبشار األسد ثم عليه‪.‬‬ ‫لكل عربي في كل مكان‪ ،‬رجاء إلى الدوحة‬ ‫ليس لنا سوى مصر‪ .‬ومصر دول��ة لجميع‬ ‫المصريين وجميع العرب وجميع المسلمين‬ ‫وليست لـ«اإلخوان» وحدهم‪ ،‬هذه المعاملة‬ ‫التي تلقاها مصر من إم�ل�اءات الدوحة‬ ‫الرسمية واإلعالمية والفقهية‪ ،‬تلهي‬ ‫القاهرة عن دورها األول‪ :‬سالمة مصر‪ ،‬وهي‬ ‫آخر سالمة العرب‪.‬‬


‫الإقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬ينايــر ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫االحتفال بتدشني خط جديد يف مجال النقل الجوي لشركة الخطوط األفريقية سبها عمان مباشر‬ ‫احتفل بمطار سبها الدويل بتدشين خط جديد يف مجال النقل‬ ‫الجوي لشركة الخطوط األفريقية سبها عمان مباشر عىل متن‬ ‫طائرتها اإليرباص ‪ ،‬وذل��ك ضمن سياسة الشركة يف تطوير‬ ‫وتوسيع نشاطها داخليا ودوليا ‪ .‬وأوضح مدير عام مطار سبها‬ ‫الدويل المهندس " محمد أوحيدة " أن مطار سبها يشهد هذه األيام‬ ‫حركة جيدة عىل صعيد الرحالت الداخلية والدولية ‪ ،‬وأنه جار العمل‬ ‫عىل تذليل المختنقات التشغيلية اليومية بتوسعة صالة القدوم‬

‫الدولية ‪ .‬وأكد " أوحيدة " أن افتتاح هذا الخط الدويل الجديد يعتبر‬ ‫نقلة لشركة الخطوط الجوية األفريقية ويشكل إضافة يف هذا‬ ‫المجال من أجل تلبية احتياجات المواطنين بالمنطقة السيما فيما‬ ‫يتعلق بأمور السفر للعالج والمراجعة والدراسة والسياحة ‪ .‬وأفاد "‬ ‫أوحيدة " أن عدد الرحالت الدولية يف األسبوع وصل ( ‪ ) 38‬رحلة و‬ ‫( ‪ )56‬رحلة محلية يف األسبوع ‪ ،‬مشيرا إىل أن هذا العدد يعتبر جيد ًا‬ ‫بالنسبة لحجم مبنى الركاب الصغير ‪.. .‬‬

‫برنت يتجاوز ‪ 107‬دوالرات‬ ‫بعد أكرب هبوط أسبوعي له‬ ‫منذ ستة أشهر‬

‫ارتفع خام مزيج برنت فوق ‪ 107‬دوالرات‬ ‫للبرميل يوم االثنين مستعيدا عافيته بعد أكبر‬ ‫هبوط أسبوعي له منذ ستة أشهر ولكن استئناف‬ ‫عمل حقل نفط ليبي رئيسي قد يحد من تحقيق‬ ‫مكاسب أخرى‪ ..‬ومن المنتظر أن تزيد إمدادات‬ ‫النفط الخام من ليبيا ألكثر من المثلين عن‬ ‫المستويات الحالية بعد استئناف اإلنتاج يف حقل‬ ‫الشرارة يف مطلع األسبوع بعد أن أنهى محتجون‬ ‫حصارا استمر شهرين‪.‬‬ ‫وارتفع خام برنت تسليم فبراير شباط ‪ 13‬سنتا‬ ‫إىل ‪ 107.02‬دوالر يف الساعة ‪ 0423‬بتوقيت‬ ‫جرينتش بعد أن تراجع عند اإلغالق يف الجلسات‬ ‫األربع السابقة وذلك إىل حد ما نتيجة توقعات‬ ‫بارتفاع الصادرات الليبية‪.‬‬ ‫وهبط الخام األمريكي سنتا إىل ‪ 93.95‬دوالر ًا‪،‬‬ ‫وهبطت تعاقدات الخام األمريكي ‪ 1.48‬دوالر‬ ‫للبرميل يوم الجمعة مسجال أكبر هبوط أسبوع له‬ ‫منذ يونيو حزيران ‪.2012‬‬

‫ليبيا‪ :‬استئناف إنتاج حقل الشرارة‬ ‫استأنفت ليبيا اإلن��ت��اج من حقل الشرارة‬ ‫النفطي جنوب البالد بطاقة مبدئية تقدر‬ ‫بستين ألف برميل يوم ًيا‪ ،‬بعد أن أنهى محتجون‬ ‫حصارهم للحقل‪ ،‬فيما حذرت المؤسسة الوطنية‬ ‫للنفط زبائنها من شراء أي نفط خام تعرضه‬ ‫جماعة تطالب بحكم ذاتي سيطرت عىل ثالثة‬ ‫موانئ نفطية يف شرق البالد منذ أكثر من خمسة‬ ‫أشهر‪.‬‬ ‫وق��ال المتحدث باسم المؤسسة الوطنية‬ ‫للنفط الليبية محمد الحراري ‪ :‬إن المؤسسة تأمل‬ ‫يف الوصول إىل الطاقة القصوى لإلنتاج البالغة‬ ‫نحو ‪ 340‬ألف برميل يوم ًيا يف غضون يومين‬ ‫أو ثالثة أيام‪.‬‬ ‫ك��ان المحتجون يف حقل ال��ش��رارة وافقوا‬

‫األسبوع الماضي عىل تعليق احتجاجهم بعد‬ ‫تطمينات حكومية للنظر يف مطالبهم التي‬ ‫تتمثل يف تأسيس مجلس محيل ومنح أبناء‬ ‫أقلية الطوارق بطاقات هوية وطنية‪.‬‬ ‫هذا وقد حذرت المؤسسة الوطنية للنفط‬ ‫زبائنها من شراء أي نفط خام تعرضه جماعة‬ ‫تطالب بحكم ذاتي سيطرت عىل ثالثة موانئ‬ ‫نفطية يف شرق البالد منذ أكثر من خمسة أشهر‪.‬‬ ‫وتطالب الجماعة المدججة بالسالح بالحكم‬ ‫الذاتي وحصة أكبر من إيرادات مبيعات النفط‬ ‫وتحتل موانئ رأس النوف والسدرة والزويتينة‬ ‫التي كانت تنقل يف السابق ‪ 600‬ألف برميل‬ ‫يوميا من صادرات الخام الليبي‪.‬‬ ‫ذكرت المؤسسة الحكومية‪ ،‬يف بيان‪ ،‬أنها‬

‫حذرت الجميع من مغبة إرسال أي سفن لتحميل‬ ‫أو تفريغ شحنات يف هذه الموانئ الثالثة‪ ،‬وقالت‬ ‫إنها ستتخذ إجراءات قانونية ضد أي اتفاقيات‬ ‫يتم التوقيع عليها لشراء الخام مع أي طرف آخر‪،‬‬ ‫مضيفة بأن حالة القوة القاهرة مازالت مستمرة‬ ‫يف الموانئ الثالثة‪ ،‬وهو مصطلح قانوني يوفر‬ ‫غطاء لتجميد التزامات العقود يف الموانئ‬ ‫الثالثة‪ ،‬طبق ًا لوكالة األنباء الرسمية‪.‬‬ ‫وتراجع إنتاج ليبيا إىل ‪ 250‬ألف برميل يوميا‬ ‫من ‪ 1.4‬مليون برميل يوميا‪  ‬بسبب اإلضرابات‬ ‫يف المنشآت النفطية‪ ،‬واألح��د‪ ،‬أعلنت وزارة‬ ‫النفط إن‪  ‬الكميات المنتجة من النفط الخام‬ ‫والمكثفات ليوم السبت بلغت ‪ 286,164‬ألف‬ ‫برميل‪.‬‬

‫مسؤول‪ :‬الهند تعتزم طرح ‪ 56‬امتياز نفط وغاز يف جولة تراخيص جديدة‬ ‫قال وكيل وزارة النفط الهندية فيفيك‬ ‫راي يوم االثنين إن بالده تعتزم عرض‬ ‫ما ال يقل عن ‪ 56‬امتيازا للنفط والغاز‬ ‫يف جولتها القادمة من مزادات تراخيص‬

‫وذك��ر راي أن وزارة النفط نصحت‬ ‫االستكشاف والتي تبدأ األسبوع القادم‪.‬‬ ‫وتعتزم وزارة النفط االتحادية الدعوة بتقاسم اإليرادات بين الشركات والحكومة‬ ‫إىل تقديم العطاءات الخاصة باالمتيازات بدال من آلية تقاسم اإلنتاج المعمول بها‬ ‫حاليا‪.‬‬ ‫يف فبراير ‪.‬‬

‫من أجل تزويدهم بالغاز‪..‬‬

‫‪6‬‬

‫الفلسطينيونيوقعون‬ ‫اتفاقية مع شركة إسرائيلية‬ ‫بقيمة ‪ 1.2‬مليار دوالر‬

‫أبرمت شركتان فلسطينية وإسرائيلية يوم‬ ‫األحد اتفاقية بقيمة ‪ 1.2‬مليار دوالر لتزويد‬ ‫الفلسطينيين بنحو ‪ 4.75‬مليار متر مكعب من‬ ‫الغاز الطبيعي سنويا لمدة ‪ 20‬سنة‪.‬‬ ‫وق��ال رئيس هيئة الطاقة يف السلطة‬ ‫الفلسطينية عمر كتانة إن االتفاقية وقعت بين‬ ‫شركة ((ليفياتان)) اإلسرائيلية للغاز الطبيعي‬ ‫وشركة ((فلسطين)) لتوليد الكهرباء الخاصة‬ ‫بتكلفة مليار و‪ 200‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫وأوض��ح كتانة أن كمية الغاز المتفق عىل‬ ‫توريدها سيتم ضخها لصالح تشغيل محطة توليد‬ ‫للتيار الكهربائي تعتزم السلطة الفلسطينية‬ ‫الشروع يف إقامتها قريبا يف الضفة الغربية‪.‬‬ ‫وأشار إىل أن محطة التوليد ستقام عىل األغلب‬ ‫يف مدينة جنين بعد طرح العطاءات الالزمة لذلك‬ ‫من قبل الحكومة الفلسطينية‪.‬‬ ‫وتم توقيع االتفاقية خالل حفل أقيم يف‬ ‫أحد الفنادق شرق مدينة القدس بحضور صاحب‬ ‫الشركة اإلسرائيلية يتسحاك تشوف�� وكتانة ‪.‬‬ ‫ونقلت اإلذاعة اإلسرائيلية العامة عن تشوفا‬ ‫خالل كلمة ألقاها يف حفل التوقيع‪ ،‬إعرابه عن‬ ‫أمله يف أن يساهم االقتصاد المتين والمستقر‬ ‫لدى كال الجانبين اإلسرائييل والفلسطيني يف‬ ‫ترسيخ السالم واالستقرار يف المنطقة‪.‬‬ ‫واع��ت��ب��ر تشوفا أن ات��ف��اق��ي��ات التعاون‬ ‫االقتصادي من هذا القبيل ستؤدي إىل توفير‬ ‫فرص العمل الجديدة وتعزز إرادة الجانبين يف‬ ‫التوصل إىل السالم المنشود‪.‬‬ ‫وتعتمد السلطة الفلسطينية عىل توريد‬ ‫الكهرباء وحاجاتها من الغاز والوقود من إسرائيل‬ ‫بموجب اتفاق (باريس) االقتصادي الذي يعد أحد‬ ‫مالحق اتفاق (أوسلو) للسالم المرحيل الموقع بين‬ ‫الجانبين عام ‪.1993‬‬ ‫ويأتي ه��ذا التعاون بعد أكثر من خمسة‬ ‫أشهر م��ن استئناف مفاوضات ال��س�لام بين‬ ‫الفلسطينيين وإسرائيل منذ نهاية يوليو‬ ‫الماضي برعاية أمريكية بعد توقف استمر نحو‬ ‫ثالثة أعوام‪.‬‬

‫تركيا تواجه تبعات الفساد االقتصادية‬ ‫بدأت دوائر االقتصاد واألعمال التركية‬ ‫تنتقد علنا حكومة رئيس ال��وزراء رجب‬ ‫طيب أردوغ��ان وحزب العدالة والتنمية‬ ‫بسبب تأثير فضيحة الفساد المايل لكبار‬ ‫المسؤولين ع�لى ال��وض��ع االق��ت��ص��ادي‪،‬‬ ‫ويتوقع محللون أن تضطر الحكومة‬ ‫إىل تغيير سياستها النقدية التي سهلت‬ ‫عملية النمو يف العقد األخير لمواجهة تلك‬ ‫التحديات‪.‬‬ ‫رغم أن التبعات السياسية لفضيحة‬ ‫الفساد تبدو أكثر حساسية‪ ،‬مع االنتخابات‬ ‫البلدية هذا العام واالنتخابات العامة العام‬ ‫القادم‪ ،‬إال أن التبعات االقتصادية قد تفقد‬ ‫الحكومة أحد أهم ركائز شعبيتها‪.‬‬ ‫وبعد ما ذك��ره وزي��ر السياحة التركي‬ ‫المستقيل عىل إثر قضية الفساد من أن‬

‫"مجموعة صغيرة حول أردوغ��ان هي من‬ ‫يسمع لها‪ ،‬ورئيس الحكومة لم يعد يقبل‬ ‫نقدا" بدأ رجال الحكومة يف دوائر االقتصاد‬ ‫ينتقدون علنا أداءها‪.‬‬ ‫السياسة النقدية‬ ‫يف األس��ب��وع الماضي انتقد رئيس‬ ‫جمعية المصدرين األت��راك (التي تضم‬ ‫أكثر من ‪ 50‬ألف شركة) السياسة النقدية‬ ‫للحكومة مشيرا إىل أنها تكبد المصدرين‬ ‫خسائر فادحة مع هبوط سعر صرف الليرة‪.‬‬ ‫ورغم أن المحللين يف األسواق العالمية‬ ‫ال يخشون أن تشهد تركيا أزمة كتلك التي‬ ‫شهدتها دول ما يسمى "الربيع العربي"‪،‬‬ ‫إال أن ق��درة شركاتها عىل االقتراض من‬ ‫األسواق الدولية ربما تتأثر إذا اتسع نطاق‬ ‫فضيحة الفساد‪.‬‬

‫وتتركز عىل محافظ البنك المركزي إردم‬ ‫باشي‪ ،‬الذي عينه أردوغان‪ ،‬الذي قد يضطر‬ ‫إىل تشديد السياسة النقدية ما يعني‬ ‫ارتفاع أسعار الفائدة‪ ،‬التي ظلت منخفضة‬ ‫طوال نحو عقد من الزمن‪.‬‬ ‫ورغم أن نسبة التضخم ما زالت فـوق‬ ‫‪ ،% 7‬إال أنها قد ترتفع إىل نحو ‪ % 10‬مع‬ ‫ارتفاع أسعار بعض السلع والخدمات هذا‬ ‫العام‪ ،‬وسيعني ذلك ضغطا آخر عىل البنك‬ ‫لرفع أسعار الفائدة‪.‬‬ ‫ويخضع االحتياطي من النقد األجنبي‬ ‫لدى البنك المركزي (نحو ‪ 40‬مليار دوالر)‬ ‫لضغط التزامات تركيا ه��ذا العام مع‬ ‫استحقاقات مالية خارجية تصل إىل ‪217‬‬ ‫مليار دوالر منها ‪ 164‬مليار دوالر ديون‬ ‫تستحق خالل ‪ 2014‬و‪ 53‬مليار دوالر عجز‬

‫يف التجارة والخدمات‪.‬‬ ‫القطاع العقاري‬ ‫ت��م��ك��ن أردوغ������ان‬ ‫وح���زب���ه م���ن ال��ف��وز‬ ‫يف االن���ت���خ���اب���ات‬ ‫م����ن����ذ ‪2003‬‬ ‫بسبب شعاراته‬ ‫اإلس�ل�ام���ي���ة‬ ‫وأي��ض��ا أداؤه‬ ‫االق���ت���ص���ادي‬ ‫ال��ذي جعل مستوى‬ ‫دخل األتراك يرتفع بنسبة ‪ % 50‬يف‬ ‫‪ 11‬عاما‪.‬‬ ‫ومن شأن أي اهتزاز يف االقتصاد أن‬ ‫ينال من شعبية الحزب وأردوغان نفسه‪،‬‬ ‫خاصة إذا تأثر رج��ال أعمال مرتبطون‬

‫ب��ال��ح��زب ال��ح��اك��م‪.‬واع��ت��م��د ال���ن���م���و‬ ‫االق��ت��ص��ادي التركي يف ال��ق��رن الجديد‬ ‫عىل طفرة يف القطاع العقاري‪ ،‬شجعتها‬

‫حكومة العدالة والتنمية‪ ،‬جعلت‬ ‫متوسط النمو السنوي عند ‪ % 5‬أو‬ ‫أكثر يف وقت يعاني فيه اقتصاد‬ ‫العالم بسبب األزمة المالية من أكثر‬ ‫من خمس سنوات‪.‬‬ ‫وألن فضائح الفساد طالت مشروعات‬ ‫حكومية‪ ،‬ويف القلب منها ع��ق��ارات‬ ‫وإنشاءات‪ ،‬فإن نمو هذا القطاع بالسرعة‬ ‫السابقة غير مضمون وبالتايل ال يتوقع‬ ‫أن يزيد نمو االقتصاد التركي يف ‪2014‬‬ ‫عن ‪ 2‬أو ‪ ..% 3‬ورغم أن تلك النسبة تعد‬ ‫معقولة‪ ،‬قياسا عىل نمو االقتصاد العالمي‬ ‫إال أنها ستجعل األتراك يشعرون بأن هناك‬ ‫ركودا اقتصاديا‪ .‬وربما ترتفع نسبة البطالة‬ ‫عن نسبة ‪ % 10‬الحالية ما يعني مزيدا من‬ ‫تآكل الشعبية االنتخابية ألردوغان وحزبه‪ .‬‬


‫متابعة‬ ‫نظمت هيئة تشجيع‬ ‫االستثمار وشؤون‬ ‫الخصخصة األسبوع‬ ‫الماضي ببنغازي ورشة‬ ‫عمل بعنوان قانون‬ ‫االستثمار بين الحقوق‬ ‫والمعوقات ومعالجة‬ ‫القصور وهي ورشة‬ ‫تبحث في القانون رقم‬ ‫‪ 9‬الخاص باالستثمار و‬ ‫المنظم لالستثمار األجنبي‬ ‫والمحلي ‪ ،‬وحضر الورشة‬ ‫المدير العام المكلف‬ ‫بالهيئة و مدير فرع‬ ‫المنطقة الوسطى ومدير‬ ‫فرع المنطقة الغربية و‬ ‫مدراء اإلدارات و مدير‬ ‫مركز البحوث والعلوم‬ ‫االقتصادية و المجلس‬ ‫المحلي بنغازي و بعض‬ ‫القانونيين و محرري‬ ‫العقود و المستثمرين و‬ ‫مندوبين عن الجهات ذات‬ ‫العالقة كالجمارك ومصلحة‬ ‫الضرائب‪.‬‬

‫متابعة ‪ /‬عبدالله صالح الزائدي‬ ‫تصوير ‪ /‬حاتم الفارسي‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫‪7‬‬

‫القانون رقم ‪ 9‬هل يستجيب لمتطلبات المرحلة‪،‬القادمة؟‬ ‫ومن خالل تنظيم هذه الورشة تعمل الهيئة‬ ‫على مناقشة القانون ألجل تعديله وتطويره‬ ‫بما يناسب تطلعات المستثمرين و يسد‬ ‫النقص الذي اعترى هذا القانون‪ .‬هل يستجيب‬ ‫القانون لمتطلبات المرحلة الحالية ؟ عرض‬ ‫األستاذان دكتور صالح عبيدة و الدكتور محمد‬ ‫فياض ورقتهما العلمية حول القانون بعنوان‬ ‫نحو بناء مقترح لتعديل القانون رقم (‪ )9‬لسنة‬ ‫‪2010‬م بشأن تشجيع االستثمار في ليبيا والتى‬ ‫استهالها بعرض أهداف الورقة وكانت كالتالي‬ ‫التعرف بأهمية االستثمار األجنبي‪ ،‬ودوره‬ ‫المكمل لالستثمار المحلي في ليبيا خالل الفترة‬ ‫القادمة‪ .‬تقييم القانون رقم (‪ )9‬لسنة ‪2010‬م‬ ‫بشأن تشجيع االستثمار من حيـــث إيجابياته‬ ‫وسلبياته على تدفقات االستثمار األجنبي‬ ‫إل��ى ليبيا‪ ،‬وم��ن ثم المساهمـة في تعديل‬ ‫هذا القانون بما يساعد في جذب االستثمارات‬ ‫األجنبية خالل الفــترة القادمة‪ .‬ووضحا أن‬ ‫ورقتهما مقسمة إلى قسمين األول‪ :‬يتم فيه‬ ‫إب��راز مزايا جذب االستثمــار األجنبي للدول‪،‬‬ ‫والـدور الـذي يمكن أن يقوم به في دولة نامية‬ ‫تمر بمرحلة إع��ادة إعمار مثل ليبيا والقسم‬ ‫ُ‬ ‫الثاني‪ :‬يخصص لتقييم قانون رقم (‪ )9‬لسنة‬ ‫‪2010‬م‪ ،‬مبرز ًا إيجابياته وسلبياته المحتملة‬ ‫على تدفقات االستثمار خالل المرحلة القادمة و‬ ‫قسم ثالث فيه مقترحات لتعديل القانون‪.‬‬ ‫وذك��ر الدكتور صالح في بداية الحديث في‬ ‫ورقته منوها إلى ض��رورة االستثمار األجنبي‬ ‫مشيرا إلى مزاياه العديدة قائال إنه وبالنظر‬ ‫ألهمية االستثمار األجنبي فقد أصبحت كفاءة‬ ‫النظام االقتصادي للدول تقاس بقدرتها على‬ ‫جذب االستثمارات األجنبية و من هنا فقد‬ ‫اتجهت الكثير من ال��دول النامية للمنافسة‬ ‫لجذب االستثمارات األجنبية إلدراكها بدورها‬ ‫اإليجابي في تطوير اقتصادياتها من خالل‬ ‫ما يحدثه من آثار إيجابية على النقد األجنبي‬ ‫و اإلدارة والتنمية اإلداري��ة و تطوير الموارد‬ ‫البشرية و التقدم التكنولوجي و التجارة وميزان‬ ‫المدفوعات‪.‬‬ ‫ثم ع��رج الدكتور صالح في تقييم للقانون‬ ‫رقم (‪ )9‬مشيرا إلى المبادئ األساسية التي‬ ‫يجب مراعاتها عند تعديل القانون وذكرها في‬ ‫النقاط التالية ‪ :‬التفرقة بين المزايا واإلعفاءات‬ ‫الممنوحة للمستثمر‪ ،‬ومناخ االستثمار النظرة‬ ‫اإليجابية لالستثمار األجنبي‪ .‬فهم إستراتيجية‬ ‫الدول المصدرة لرأس المال والمخاطر القطرية‪.‬‬ ‫تحديد رؤية وهوية االقتصاد الوطني الربط‬

‫بين االمتيازات الممنوحة‪ ،‬واألهداف المرجوة‪.‬‬ ‫ورأى الدكتور صالح وف��ي ض��وء المبادئ‬ ‫السابقة أنه يمكن تقيم القانون رقم (‪)9‬‬ ‫على النحو التالي‪ :‬مجاالت االستثمار و جهة‬ ‫تنفيذ القانون و المزايا واإلع��ف��اءات التي‬ ‫نص عليها القانون و توحيد الجهة التي‬ ‫يتعامل معها المستثمر‪ ،‬ثم تحدث الدكتور‬ ‫ع��ن بعض المشاكل المتعلقة بالمشاريع‬ ‫االستثمارية ومنها اإلعفاءات الضريبية و‬ ‫مشاكل اإلشراف على المشروعات المشتركة‬ ‫و إقامة المشروعات أو التوسع فيها و نوعية‬ ‫اآلالت والمعدات والمواد األولية والمستلزمات‬ ‫السلعية المستوردة من الخارج و استخدام‬ ‫ممتلكات المستثمر األجنبي في ظل الظروف‬ ‫القاهرة‪ ،‬ومشكلة ضمان حقوق المستثمرين‬ ‫و مشكلة تعارض القانون مع االتفاقيات‬ ‫الدولية و مشكلة كيفية التعامل مع الشركات‬ ‫متعدية الجنسيات و مشاكل التحكيم‪.‬‬ ‫مقترحات لتعديل القانون‬ ‫قدم الدكتور صالح مقترحات لتعديل القانون‬ ‫ضمن ورقته المشتركة مع الدكتور محمد‬ ‫فياض وجاءت المقترحة كالتالي زيادة المدة‬ ‫الزمنية للمزايا واإلع��ف��اءات التي يتمتع بها‬ ‫المشروع إذا كان من المشروعات التي تسهم‬ ‫في تحقيق التنمية المكانية والمشاريع الملحة‬ ‫المتعلقة بإعادة اإلعمار نظر ًا الرتباط االستثمار‬ ‫األجنبي بالمحيط اإلقليمي والدولي فإن قانون‬ ‫تشجيع االستثمار في ليبيا يجب أن يراعي‬ ‫االتفاقات اإلقليمية والدولية التي ارتبطت بها‬ ‫ليبيا خالل الفترة السابقة‪ ،‬والتي من المحتمل‬ ‫االنضمام إليها خالل الفترة القادمة‪ ،‬من هذه‬ ‫االتفاقيات‪:‬اتفاقيةتشجيعوحمايةاالستثمارات‬ ‫وانتقال رؤوس األم��وال بين ال��دول العربية‬

‫‪،‬‬

‫ك���ف���اءة النظم‬ ‫االق���ت���ص���ادي���ة‬ ‫تقاس بقدرتها‬ ‫ع�����ل�����ى ج�����ذب‬ ‫االس����ت����ث����م����ار‬ ‫االجنبي‬

‫‪،‬‬

‫التي أنشئت في يونيو عام ‪2000‬م‪ .‬االتفاقات‬ ‫متعددة األطراف مثل‪ ،‬الوكالة الدولية لضمان‬ ‫االستثمار (ميجا) ‪ .MIGA‬اتفاقية (تريمس)‬ ‫‪ TRIMS‬أو قيود االستثمار المتعلقة بالتجارة في‬ ‫حالة انضمام ليبيا بالكامل إلى منظمة التجارة‬ ‫العالمية‪ .‬إضافة مادة عن ضمانات االستثمار‬ ‫األجنبي عند استخدام مواقعه ومعداته من قبل‬ ‫الدولة الليبية أو إحدى مؤسساتها في حالة نشوب‬ ‫حرب أو ظروف طارئة‪(،‬فقانون االستثمار رقم (‪)9‬‬ ‫لسنة ‪2010‬م لم ينص على مثل هذه الضمانات‪،‬‬ ‫وبالتالي ال يوجد نص قانوني لكيفية تعويض‬ ‫المستثمرين األجانب عن األضرار الناتجة عن حرب‬ ‫تحرير ليبيا مث ًال)‪ .‬نص القانون أو الالئحة على‬ ‫منح الهيئة العامة لالستثمار بالتشاور مع األجهزة‬ ‫المعنية بالدولة سلطة إص��دار تصاريح دخول‬ ‫األجانب ألغراض العمل ودراسة فرص االستثمار‬ ‫المتاحة في ليبيا أو ألية أغراض أخرى تحقق‬ ‫فائدة لالستثمار‪ .‬إعطاء الهيئة العامة لالستثمار‬ ‫بالتشاور مع األجهزة المعنية بالدولة الليبية‬ ‫صالحية منح مزايا أو حوافز إضافية محددة‬ ‫إضافة إلى باقي المزايا التي توفرها القوانين‬ ‫السارية وذلك طبق ًا ألولويات التنمية بوجه عام‬ ‫والتنمية المكانية بوجه خاص ال سيما المشاريع‬ ‫الكبيرة اإلستراتيجية ذات األثر اإليجابي على‬ ‫المجتمع‪.‬‬ ‫إضافة مادة تتعلق بسالمة التقنية المستخدمة‬ ‫في المشروع االستثماري وعدم تعريضه للصحة‬ ‫العامة والبيئة للخطر وبأن ال يؤدي لالحتكار ما‬ ‫أمكن‪.‬‬ ‫ربما من المفيد هنا وأسوة ببعض التشريعات‬ ‫ف��ي بعض ب��ل��دان ال��عال��م إض��اف��ة م��ادة تبين‬ ‫المنافع المتبادلة بين الدولة المضيفة لالستثمار‬ ‫والمستثمر األجنبي‪ .‬إذ لم يوضح القانون رقم (‪)9‬‬ ‫لسنة ‪2010‬م المنافع المتبادلة بين المستثمر‬ ‫والدولة الليبية المضيفة لالستثمار من عمليات‬ ‫االستثمار‪ ،‬والتي عاد ًة ما تعبر عن إدراك الدولة‬ ‫ألهمية ذلك الربط ورغبتها في تحويله إلى‬ ‫سلوك إيجابي في التعامل مع المستثمر‪ ،‬والتي‬ ‫عادة ما يأخذ التشريع من ذلك سبب ًا من األسباب‬ ‫الموجبة إلصداره الشروط األفضل تنطبق على‬ ‫المستثمرين بالتساوي بغض النظر عن قدم‬ ‫المشروع أو حداثته وهذا ال يناقض إعطاء بعض‬ ‫المستثمرين حزمة من الحوافز اإلضافية متعلقة‬ ‫بنوعية وحجم المشروع وآثره الصافي على التنمية‬ ‫االقتصادية واالجتماعية أو التنمية المكانية‬ ‫على وج��ه الخصوص‪ ،‬تحديد المدة الزمنية‬ ‫للتعويض من نزع الملكية للمنفعة العامة على‬

‫‪،‬‬ ‫ي����ج����ب‬

‫أن‬ ‫ت��ك��ون هناك‬ ‫تشريعاتعلى‬ ‫احترام حقوق‬ ‫المستثمر‪،‬‬

‫أن ال تزيد عن ثالثة أشهر من تاريخ االستحقاق‬ ‫وبحسب نوعية العملة التي استثمر بها المستثمر‬ ‫عوض ًا عن مدة عام طبق ًا للقانون وذلك أسوة‬ ‫ببعض تشريعات االستثمار الدولية‪ .‬إضافة مادة‬ ‫تنص على إعفاء النفقات الخيرية التي ينفقها‬ ‫المشروع االستثماري من الضرائب على األرباح‬ ‫وال تخفى أهمية إضافة هذه المادة في تشجيع‬ ‫العمل الخيري في دولة مرت بظروف اقتصادية‬ ‫وسياسية واجتماعية عصيبة مثل ليبيا ‪ ،‬ربما من‬ ‫المفيد هنا استحداث بعض القيود على االستثمار‬ ‫المتعلق بالتجارة طالما أن ليبيا لم تنل العضوية‬ ‫الكاملة في منظمة التجارة العالمية حرصت بعض‬ ‫الدول كما أشرنا على تمتع االستثمار األجنبي فيها‬ ‫بأرفع وأسمى قواعد الحماية التشريعية متمثلة‬ ‫في القواعد الدستورية‪ ،‬وربما جاء مثل هذا النص‬ ‫في تلك التشريعات للتأكيد على احترام حقوق‬ ‫المستثمر وتوفير الحماية الدستورية له من خالل‬ ‫النص على اللجوء إلى ملجأ أعلى ومستقر ال تجوز‬ ‫مخالفة أحكامه حتى بإصدار التشريعات متى‬ ‫كانت تلك التشريعات تخالف الدستور‪.‬‬ ‫لعله من المفيد تضمين صيغة التعاقد (‪)BOT‬‬ ‫إلى القانون المراد تعديله‪ ،‬وال بأس من تحديد‬ ‫ضوابط معينة لما يعتبر من مشروعات هذه‬ ‫الصيغة حتى تتمتع بإعفاءات وحوافز القانون‪.‬‬ ‫وختم الدكتور صالح عرضه قائال لعله من المفيد‬ ‫عند صياغة أو تعديل القوانين المتعلقة‬ ‫باالستثمار النظر بتمعن إل��ى هوية ورؤي��ة‬ ‫االقتصاد الليبي المستقبلية ‪ ،‬وكذلك استطالع‬ ‫آراء الجهات التي تؤثر وتتأثر بهذه القوانين أو‬ ‫الجهات ذات العالقة بها وإشراكها في صياغة‬ ‫أو تعديل هذه القوانين بما يحقق األهداف‬ ‫المتوخاة للتنمية االقتصادية في ليبيا‪.‬‬


‫لقاء‬

‫العدد (‪) 344‬‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫صوان لليبيا الجديدة‪:‬‬

‫‪8‬‬

‫السيد محمد صوان‬

‫زيدان لم يستطع إدارة األزمة والتفريط في المؤتمر مخاطرة؟!!‬ ‫حول األوضاع الراهنة ورؤية‬ ‫حزب العدالة والبناء للخروج‬ ‫من األزمة وحول مسألة تمديد‬ ‫فترة والية المؤتمر الوطني‬ ‫العام ومدى تفاعله مع‬ ‫المبادرات المطروحة وكيفية‬ ‫التعامل مع الوضع األمني الذي‬ ‫تمر به البالد‪ ،‬وكذلك رؤية‬ ‫الحزب في مسألة الدستور‪،‬‬ ‫و تقييمه للحكومة المؤقتة‬ ‫التي يترأسها السيد علي زيدان‬ ‫وأدائها في تسيير الدولة‪.‬‬ ‫التقت صحيفة ليبيا الجديدة‬ ‫بالسيد محمد حسن صوان‬ ‫رئيس حزب العدالة والبناء‬ ‫والذي كان يشغل عضو جماعة‬ ‫اإلخوان المسلمين ورئيس‬ ‫مجلس الشورى بها قبل أن‬ ‫يقدم استقالته بعد ترؤسه‬ ‫لحزب العدالة والبناء وطرحت‬ ‫عليه العديد من األسئلة‬ ‫فكانت البداية‪:‬‬

‫التقته‪ :‬زهور خالد‬

‫ ما مدى صحة ما يشاع حول صفقة‬‫بين حزب العدالة والبناء وتحالف القوى‬ ‫الوطنية إلفساح المجال أمام الدكتور‬ ‫محمود جبريل ليتولى السلطة؟‬ ‫هذا الكالم ضرب من الشائعات وليس له أساس‬ ‫من الصحة ‪،‬فنحن نتواصل مع كل األطراف وعلى‬ ‫رأسهم تحالف القوى الوطنية من أجل الوصول إلى‬ ‫حل لألزمة السياسة الراهنة سواء المتعلقة بالمؤتمر‬ ‫أو المتعلقة بالحكومة أو األوضاع الداخلية للبلد‪.‬‬ ‫ برأيك ما هي أسباب التخبط في‬‫مسار العملية السياسية برغم محاولة‬ ‫ثالث حكومات متعاقبة لحلحلة األوضاع؟‬ ‫هذا ال شك بسبب ما تمر به ليبيا من تبعات‬ ‫الحرب فقد ترتب على هذه الحرب انتشار أكثر من‬ ‫عشرين مليون قطعة سالح كما تعاني ليبيا العديد‬ ‫من المآسي فلدينا اآلالف مابين الشهداء والجرحى‬ ‫والقتلى وربما مئات اآلالف من المشردين خارج ليبيا‬ ‫والهجرة الداخلية بسبب بعض المدن المتنازعة فهذه‬ ‫األوضاع الصعبة زادت من تفاقم األزمة ‪ ،‬أيضا فشل‬ ‫الحكومات المتعاقبة في حلحلة أهم الملفات في‬ ‫رأي هذا هو سبب األزمة الحقيقية وخاصة الحكومة‬ ‫الحالية ‪.‬‬ ‫كيف تقيمون أداء الحكومة المؤقتة‬ ‫برئاسة السيد علي زيدان ؟‬ ‫الشك نحن أعلنا عن رأينا صراحة وقلنا إن هذه‬ ‫الحكومة لم تتمكن من تحقيق أي نجاح في الملفات‬ ‫األساسية كاألمن والحكم المحلي‪ ،‬أما سبب فشلها‬ ‫فيرجع إلى أن هذه الحكومة لم تقدم في األساس‬ ‫رؤية لعملها وأما من خالل الممارسة فلم يستطع‬ ‫رئيس الحكومة إدارة األزمة وبالتالي نعتقد أن هذا‬ ‫األمر تتحمل مسؤوليته الحكومة إجماال وباألساس‬ ‫رئيس الحكومة‪.‬‬ ‫ ما هي ال��وزارات التي شاركتم بها؟‬‫وكيف تتحملون مسؤولية أخطائها؟‬ ‫نحن نشارك ب���وزارة النفط ووزارة االسكان‬ ‫والمرافق ووزارة الشباب والرياضة ووزارة االقتصاد‬ ‫ووزارة الكهرباء ‪ ،‬الشك أن هذه ال��وزارات جزء من‬ ‫الحكومة وبالتالي إذا كان فيها تقصير أو أخطاء‬ ‫فنحن جزء من هذا األمر وال نستطيع أن نتنصل من‬ ‫مسئولياتنا ‪،‬لكن بعض األخطاء ترجع لألمن‪ ،‬مثال‬ ‫ما يحصل اآلن في النفط ‪ ،‬فوزير النفط ليس لديه‬ ‫مشاكل باستخراج النفط أو تصديره أو المصانع‬ ‫التابعة للوزارة فالوزارة تعمل بطريقة جيدة أما إذا‬ ‫كان هناك مسلحون يحاصرون الموانئ النفطية‬ ‫فالسؤال هنا هو لوزارة الداخلية فنحن ليس لدينا أي‬ ‫وزارة من الوزارات السيادية فوزارة الداخلية ووزارة‬ ‫الدفاع تخضع مباشرة للسيد رئيس الحكومة كذلك‬ ‫فيما يتعلق بالكهرباء‪ ،‬فنحن شاهدنا الكثير من‬ ‫األخبار والصور التي تبين أن هناك تفجير ًا لمحطات‬ ‫الكهرباء ووقف للغاز وسرقة للكوابل وهذه مشاكل‬

‫أمنية ال تتعلق بوزير الكهرباء نفسه ‪.‬‬ ‫ في تصريح سابق ذكرت أن الحكومة‬‫ال تدار بطريقة توافقية‪ ،‬كيف ذلك؟‬ ‫هذه الحكومة لم تكن خيار ًا للعدالة والبناء‬ ‫أصال‪ ،‬فهذه حكومة التحالف ألن زيدان كان مدعوما‬ ‫بالكامل من قبلهم‪ ،‬أما من دعمناه نحن فهو الدكتور‬ ‫محمد الحراري‪ ،‬أما عن مشاركتنا هذه الحكومة كان‬ ‫من أجل إظهار أنها حكومة ائتالفية لنعطي رسائل‬ ‫طمأنة للمواطن الليبي ولكن مع هذا من البداية و‬ ‫قبل بلوغ الحكومة مدة الشهرين أعلنتُ في مقابلة‬ ‫على قناة الجزيرة وبكل أسف ذكرتُ أن الحكومة ال‬ ‫تدار بطريقة ائتالفية أو توافقية وذلك ألن السيد‬ ‫رئيس الحكومة ينفرد بإدارة الحكومة ولكن دون‬ ‫أن يقودها بطريقة صحيحة‪ ،‬فبالتالي لم نرغب أن‬ ‫نتخذ موقفا انفراديا باالنسحاب من الحكومة بالرغم‬ ‫عال‬ ‫من أن هناك آراء من داخل الحزب تنادي بصوت ٍ‬ ‫أنه من الضرورة على الحزب أن ينسحب من هذه‬ ‫الحكومة ولكن لحرصنا على أن يكون هناك توافق‬ ‫بين األحزاب والكتل ليتم تغيير الحكومة بطريقة‬ ‫سلسة بحيث ال يحصل أي فراغ نتيجة هذا االنسحاب‬ ‫ونحن الزلنا نسعى في هذا االتجاه وهو أن يكون‬ ‫تغيير الحكومة بطرق توافقية بين الكتل واآلن‬ ‫الجميع متفق على فشل الحكومة وعدم أهليتها‪،‬‬ ‫ما قلته من ‪ 8‬أشهر مضت أكد عليه الدكتور محمود‬ ‫جبريل في خطابه الماضي فالدكتور جبريل أعلن أخيرا‬ ‫عن موقفه من الحكومة وقال إنها ال تدار بطريقة‬ ‫توافقية وصرح بأنها حكومة فاشلة كما اعترف قائال‬ ‫نحن من أتينا بهذه الحكومة ونتحمل مسؤوليتها‬ ‫وأنا أعتبر ذلك خطوة جيدة ‪.‬‬ ‫هناك ج��دل كبير ح��ول تمديد فترة‬ ‫المؤتمر‪ ،‬م��ا رأي��ك��م ف��ي ذل��ك؟ وكيف‬ ‫تقيمون أداء المؤتمر حتى اآلن؟‬ ‫أريد أن أشير إلى نقطة في غاية األهمية إنه‬ ‫في كل دول العالم عندما يحدث خلل في الخدمات‬ ‫التي تقدم للمواطن من الصحة والتعليم واإلسكان‬ ‫والكهرباء والوقود وغيرها أو عندما تحدث مشاكل‬ ‫تتعلق باألمن واالغتياالت فإن اللوم يوجه إلى‬ ‫الحكومة ألن الحكومة هي المسؤولة عن كل ما‬ ‫يتعلق بالتنفيذ أما ما الحظناه في ليبيا فهو أن‬ ‫التقصير في ه��ذه الجوانب يحمل على المؤتمر‬ ‫الوطني‪ ،‬وذلك لعدة أسباب أولها أن هناك إعالم ًا‬ ‫موجه ًا لغض الطرف عن أخطاء الحكومة وتهويل‬ ‫وتضخيم وتحميل المؤتمر كل األخطاء‪ ،‬ربما أيضا‬ ‫ثقافتنا السياسية الزال��ت في بدايتها فبالتالي‬ ‫نظرتنا للمؤتمر هي نظرة أبوية وباعتباره أنه هو‬ ‫من أفرز هذه الحكومة فنحن نتجه لمحاسبة األب‬ ‫أو الجهة الشرعية وبالطبع ذلك ال يعني إعفاء‬ ‫المؤتمر من مسؤوليته فالمؤتمر به قصور ويحتاج‬ ‫إلى تصحيح مساره لكنها من باب اإلنصاف ليست‬ ‫لها عالقة مباشرة بما يعاني منه المواطن العادي‬

‫من فلتان األمن و نقص المواد ‪،‬فالمؤتمر دوره أن‬ ‫يعتمد الميزانيات ويوافق عليها ويسيل األموال‬ ‫للحكومة ‪ ،‬ولعل من أخطاء المؤتمر أن هناك إسهاب ًا‬ ‫في اصدار تشريعات غير ضرورية اآلن لهذه المرحلة‬ ‫وعلى المؤتمر أن يكتفي بإصدار التشريعات التي‬ ‫تخدم المرحلة فقط ‪.‬‬ ‫أما فيما يتعلق بتمديد المؤتمر فنحن ال نؤيد‬ ‫أي توجه‪ ،‬نحن لسنا متمسكين بالمؤتمر وضرورة‬ ‫استمراره ولسنا متمسكين بإنهاء المؤتمر‪ ،‬فنحن ما‬ ‫يعنينا هو استقرار الوطن واستقراره يحتاج توافق‬ ‫و اتفاق على خارطة الطريق التي أعلنها المؤتمر‪،‬‬ ‫أما عن الرأي القانوني والعلمي فإنه ال وجود لمسألة‬ ‫‪ 2/7‬من الناحية القانونية وهو تفسير رائج للنص‬ ‫اصطلح عليه البعض على أن هناك موعد ًا في‬ ‫‪ 2/7‬بالتالي ممكن أن نضع مجموعة تساؤالت ‪.‬هل‬ ‫باإلمكان إجراء انتخابات قبل ‪7‬فبراير أو حتى بعدها‬ ‫خالل شهر أو شهرين ؟وهذا حسب اعتقادي ال يتأتى‬ ‫نظرا لتصدع وهشاشة الحالة األمنية‪.‬و هل ممكن أن‬ ‫نفرط في المؤتمر الوطني؟ و هذا األمر أيضا محفوف‬ ‫بالمخاطر‪.‬‬ ‫ما رأيكم في المبادرات المطروحة‬ ‫وعلى رأسها مبادرة اإلنقاذ الوطني التي‬ ‫تقدم بها التحالف؟‬ ‫نحن اآلن في إطار دراسة كل المبادرات والرد‬ ‫عليها رسميا لبيان موقفنا من هذه المبادرات فنحن‬ ‫نتعاطى إيجابيا مع كل المبادرات ونحن على تواصل‬ ‫مع كل األطراف المبادرة ‪.‬‬ ‫ما هي رؤية الحزب لكيفية التعامل‬ ‫مع الوضع األمني؟‬ ‫ال توجد في ليبيا نظرية أمنية وهذه من أكبر‬ ‫عيوب الحكومة الحالية‪ ،‬دليل ذلك ال يوجد وزير‬ ‫للداخلية فبالرغم من أن ملف األمن من أهم الملفات‬ ‫إال أن رئيس الحكومة لم يكلف وزير داخلية ثابت‬ ‫وهذا أمر خطير جدا فنحن تحدثنا مع السيد رئيس‬

‫‪،،‬‬

‫زيدان ينفــرد‬ ‫بإدارة الحكومة‬ ‫ب���ط���ري���ق���ة‬ ‫غيرصحيحـــــة‬

‫‪،،‬‬

‫الحكومة في ضرورة وجود نظرية أمنية والتي تعني‬ ‫أن يكون هناك تحديد لعدد الجهات األمنية وتحديد‬ ‫الختصاصاتها بحيث ال يحصل تداخل لكن ما يحصل‬ ‫اآلن ردع ‪ ،‬ثوار ‪ ،‬إسناد ‪ ،‬غرفة عمليات‪ ،‬أسماء كثيرة‬ ‫و فوضى كبيرة في اختصاصاتها ‪ ،‬فالكل يقبض‬ ‫والكل يسجن والكل يحمي فهذا أمر غاية في االرتباك‬ ‫البد من حصر الناس الذين في الجيش والشرطة‬ ‫وإعادة تأهيلهم وتدريبهم على عقيدة وطنية ليس‬ ‫كما تفعل الحكومة اآلن تقوم بإرسال بضعة آالف‬ ‫إلى أمريكا وبعضها لتركيا واألردن لغرض التدريب‪،‬‬ ‫ما يحصل اآلن هو عمل بطريقة عشوائية كما قلنا‬ ‫لرئيس الوزراء إن المرحلةاالنتقالية تحتاج إلى قوة‬ ‫وهذه القوة يمكن أن تنشأ جسم ًا لحماية المرحلة‬ ‫الوطنية وهذا الجسم يتكون من الثوار الحقيقيين‬ ‫الذين قادوا المرحلة بحيث تسند إليهم هذه المهام‬ ‫إلى حين أن يتعافى الجيش والشرطة ويقف على‬ ‫قدميه وكنا نعتقد أنه إذا أخذ بهذه االقتراحات لربما‬ ‫خرجنا من هذه األزمة ‪.‬‬ ‫كما نبهنا السيد رئيس الوزراء على مسألة الحكم‬ ‫المحلي وقلنا له من العبث أن يكون هناك أكثر من‬ ‫مئة مجلس بلدي واقترحنا عليه أن يعتمد المجالس‬ ‫المحلية القائمة وأن يعطيها ميزانيات حتى نفكك‬ ‫المركزية ‪،‬أو نرجع آلخر تقسيم لثورة ‪ 17‬فبراير وهي‬ ‫‪ 22‬بلدية في ليبيا ولكن لألسف لم يتم من ذلك‬ ‫شيء‪.‬‬ ‫ما هو العائق األساسي لتفعيل الجيش؟‬ ‫العائق األساسي هو عدم وجود قدرة للحكومة‬ ‫فالسيد وزير الدفاع السابق اللي تم إحضاره بقي‬ ‫شهرين أو ثالث ًا ثم استقال ولم يستطع أن ينفذ‬ ‫شيئ ًا‪.‬‬ ‫أليس رئيس المؤتمر ه��و القائد‬ ‫األعلى للقوات المسلحة أال يتحمل هو‬ ‫المسؤولية المباشرة ؟‬ ‫المؤتمر اعتمد رئيس أركان سابق وهو يوسف‬ ‫المنقوش وتم تغييره بالحالي والمؤتمر ال عالقة‬ ‫له بهذا األمر فهو ال يمانع في تفعيل الجيش‬ ‫وتأسيسه‪ ،‬نحن نقول إن ه��ذا األم��ر يتعلق‬ ‫بالحكومة فهي لم تستطع بناء الجيش حت اآلن‪.‬‬ ‫م��ا ه��و موقفكم م��ن ال��س�لاح في‬ ‫أيدي الثوار؟‬ ‫الثوار اآلن اختلطوا بالمسلحين واألرجح هو‬ ‫اصطالحهم بالمسلحين فالسالح منتشر في كل‬ ‫مكان‪.‬‬ ‫ماذا عن الجماعات المتشددة التي‬ ‫رأيناها وهي تقوم بعمليات في بنغازي‬ ‫والتي تتهم بتصفية ضباط الجيش؟‬ ‫نحن نعتقد أن استخدام القوة لفرض الرأي‬ ‫السياسي أو هذه العمليات مهما كان الطرف‬ ‫المسؤول عنها مرفوض ومستنكر قانونا وشرعا‬ ‫وعقال وعلى الرغم من أن هذه الحاالت فاقت‬


‫لقاء‬

‫‪،‬‬

‫العدد (‪) 344‬‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪9‬‬

‫نتواصل م��ع كل‬ ‫األط��راف من أجل‬ ‫الوصول إلى حل‬ ‫لألزمة السياسية‬ ‫ال������راه������ن������ة‬

‫‪،‬‬

‫المئة لم تقدم لنا الحكومة إلى اآلن حالة واحدة‬ ‫ولم تعطنا صفة من قام بهذه االغتياالت بالرغم‬ ‫من أن وزير الداخلية صرح علنا أنهم يتابعون من‬ ‫يقومون بهذه العمليات ويرصدونهم ويعرفونهم‬ ‫وهذا كالم خطير جدا فإذا كانت الحكومة تعرف من‬ ‫يقوم بهذه العمليات وتتركه ينفذ عمليات أخرى‬ ‫فهذه مشكلة كبيرة‪ ،‬أما أنا فال أستطيع أن أتهم‬ ‫جهة معينة فال اتهام بدون دليل فال يوجد أي جهة‬ ‫اعترفت وال الدولة حددت أي شيء و تظل كلها‬ ‫ظنون ًا وتخمينات‪.‬‬ ‫ب��رأي��ك��م م��ا ه��ي أس��ب��اب ع��زوف‬ ‫المواطنين عن التسجيل في انتخاب‬ ‫لجنة صياغة الدستور؟‬ ‫كان الغرض من قرار انتخاب لجنة صياغة‬ ‫الدستور إحداث توافق شعبي فاألصل كان تعيين ًا‬

‫وليس انتخاب ًا‪ ،‬بالتالي عزوف الناس عن التسجيل‬ ‫في انتخاب لجنة صياغة الدستور ال شك أنه مؤشر‬ ‫سلبي ولكنه طبيعي في ظل الترهل في العملية‬ ‫السياسية واليأس الحاصل عن انعدام الثقة في‬ ‫العملية السياسية ولكن رأي القانونيين يقول إن‬ ‫هذه االنتخابات ال تشترط عدد ًا معين ًا فإذا سجل‬ ‫‪ 500‬ألف يمكن أن تجرى انتخابات فليس أمامنا‬ ‫خيار والبد من المضي ألن نعتقد أن هناك فرصة‬ ‫للنجاح فأنا أعتقد أن هذا استحقاق مهم جدا يمكن‬ ‫أن يكون رافد ًا أساسي ًا من روافد االستقرار بالتالي‬ ‫أنا من هذا الباب أرى هناك أم ًال كبير ًا أن تستعيد‬ ‫العملية السياسية عافيتها إذا حصل توافق بين‬ ‫األط��راف في بعض القضايا الجانبية وه��ذا ما‬ ‫نسعى إليه وما نتوقع أن يحدث في األيام القادمة‪.‬‬ ‫ه��ل سيسعى حزبكم إل��ى مطلب‬

‫الشريعة فوق الدستور؟ وما هي رؤيتكم‬ ‫لدستور ليبيا المستقبلي؟‬ ‫هذه القضايا تترك للجنة صياغة الدستور وال‬ ‫أرى أن يتم تكبيل لجنة صياغة الدستور بعمل‬ ‫حواجز وضوابط ويترك لهم هذا األمر‪ ،‬وأعتقد أن‬ ‫كل الليبيين شبه متفقين على موضوع الشريعة‪،‬‬ ‫بالتالي ال نخلق مشكلة من هذا األم��ر مادامت‬ ‫الشريعة اإلسالمية محل اتفاق‪،‬‬ ‫أال ترون أن قانون العزل السياسي‬ ‫م��ن شأنه أن يخلق ه��وة بين أبناء‬ ‫الشعب الليبي مما قد يستحيل تحقيق‬ ‫مطلب المصالحة الوطنية؟‬ ‫المصالحة الوطنية بغض النظر عن قانون‬ ‫العزل السياسي تحتاج إلى تفعيل القضاء ‪ ،‬فنحن‬ ‫إلى اآلن لم نتمكن من محاكمة من أجمع الليبيون‬

‫على إجرامهم من رموز النظام الذين قتلوا وحرضوا‬ ‫على القتل ‪...‬فالبوابة الرئيسة للمصالحة الوطنية‬ ‫هي تفعيل القضاء وذلك عندما يرى الشعب الليبي‬ ‫أن هناك محاكم تحكم بالسجن المؤبد وباإلعدام‬ ‫‪ ،‬ربما تلين النفوس وتقبل الناس المصالحة‬ ‫الوطنية ‪.‬‬ ‫ما هو الحل برأيكم لحل النزاعات‬ ‫وال��خ�لاف��ات السياسية ال��دائ��رة بين‬ ‫األحزاب والكتل في ليبيا؟‬ ‫أرى أن الخالفات بين األح��زاب والكتل هي‬ ‫خالفات مزعومة أكثر من أنها حقيقية‪ ،‬الشارع‬ ‫الليبي نتيجة المشاكل التي سبق ذكرها من انتشار‬ ‫السالح والفوضى األمنية يبحث عن تفسير لما‬ ‫يحدث بالتالي ربما التفسير السهل والقريب هو‬ ‫وض��ع شماعة تكمن في أن مشكلة ليبيا هي‬

‫الصراع بين األحزاب ولكن حقيقة األمر ليس هناك‬ ‫صراعات سياسية كبيرة ليبيا فيها بل هناك مشاكل‬ ‫مزمنة ‪ ،‬بنية تحتية راك��دة وحكومة ضعيفة‬ ‫ومواطنون مهجرون‪.‬‬ ‫هل حل األوضاع المتردية يكمن في‬ ‫إسقاط حكومة زيدان؟‬ ‫نعم ‪ ،‬أن��ا أعتقد أن الحكومة هي السبب‬ ‫الرئيس في األزمة السياسية ‪.‬‬ ‫م��ا ه��ي الخطوة ال��ق��ادم��ة لحزب‬ ‫العدالة والبناء؟‬ ‫الخطوة القادمة هي التوافق مع جميع‬ ‫األطراف آخرهم تحالف القوى الوطنية ألننا وصلنا‬ ‫إلى اقتناع أن هذه الحكومة ال تصلح للمرحلة‬ ‫والبد من تغيرها وأمامنا خارطة الطريق للمؤتمر‬ ‫الوطني وبإذن الله سوف نخرج من هذه األزمة‪.‬‬


‫المنوعة‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪7‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد(‪)344‬‬

‫أكثر من ألف قتيل يف املناجم الصينية سنة ‪2013‬‬

‫أودى العمل يف المناجم الصينية المعروف‬ ‫عنها أنها األخ��ط��ر يف العالم بحياة ‪1049‬‬

‫العثور على صفائح كوكايني‬ ‫على شاطئ يف جنوب إفريقيا‬ ‫أعلنت شرطة جنوب إفريقيا أنها‬ ‫ش���ددت حراستها إفريقيا للشواطئ‬ ‫المحيطة بمدينة موسل ب��اي (جنوب‬ ‫غرب) حيث عثر منذ عيد الميالد عىل أربع‬ ‫صفائح تحتوي عىل الكوكايين‪.‬‬ ‫وقال مالكولم بوجييه أحد الناطقين‬ ‫باسم الشرطة المحلية عززنا عمليات‬ ‫المراقبة بر ًا وبحر ًا… وستحلق مروحيات‬ ‫تابعة للشرطة يف المنطقة‪.‬‬ ‫وقد صرح لوكالة "سابا" أنه تم العثور‬ ‫عىل أربع صفائح يحتوي كل منها عىل‬ ‫‪ 25‬قالب ًا من الكوكايين عىل الشواطئ‬ ‫المحيطة بمدينة موسل باي‪ ،‬وذلك بعد‬ ‫ظهر يوم عيد الميالد‪.‬‬ ‫وقدرت قيمة المخدرات يف السوق ب‬ ‫‪ 68‬مليون راند (‪ 4,7‬ماليين يورو)‪.‬‬ ‫وم���ن المحتمل أن ت��ك��ون إح��دى‬ ‫السفن يف مرفأ موسل باي قد رمت هذه‬ ‫الصفائح عىل الشاطئ‪ ،‬علم ًا أن عمليات‬ ‫المراقبة هي أقل يف هذا المرفأ من غيره‬ ‫من مرافئ البالد‪.‬‬

‫البريو تتلف ‪ 30‬ألف هكتار من الكوكا يف العام ‪2014‬‬

‫بالمقارنة مع العام ‪ ..2012‬وكتبت الحكومة‬ ‫المركزية عىل موقعها اإللكتروني أن سالمة‬ ‫المناجم تتحسن تدريجي ًا‪ ،‬مشيدة بالخطوات‬ ‫التي اتخذها المكتب الوطني للسالمة المهنية‪.‬‬ ‫والصين التي تستهلك نصف الفحم المنتج‬ ‫عالمي معروفة بقطاعها المنجمي الذي ينتشر‬ ‫ً‬ ‫فيه اإلهمال والفساد‪..‬ويف العام ‪ 2012‬أودى‬ ‫العمل يف مناجم الفحم يف الصين بحياة ‪1384‬‬ ‫شخص ًا‪ ،‬وفق المعطيات الرسمية‪ ،‬بعد أن كان‬ ‫قد تسبب بوفاة ‪ 1973‬شخص ًا يف العام ‪.2011‬‬ ‫غير أن منظمات مستقلة تفيد بأن حصيلة‬ ‫القتىل هي بع ُد أكبر‪ ،‬إذ أنه تم التعتيم عىل‬ ‫ح��وادث كثيرة بغية تفادي عمليات اإلغالق‬ ‫شخص ًا العام الماضي‪ ،‬بحسب حصيلة صادرة وقد وقعت أغلبية تلك الحوادث يف مناجم‬ ‫عن السلطات بينت انخفاض ًا بنسبة ‪ % 24‬صغيرة غير مجهزة وفق األصول‪.‬‬

‫مجموعة من ‪ 39‬حوتاً تنتحر يف نيوزيلندا‬

‫نفقت مجموعة من ‪ 39‬حوت ًا يف نيوزيلندا بعد جنوحها عمد ًا إىل الشاطئ‪ ،‬فيما يشبه‬ ‫االنتحار‪ ،‬بحسب ما أعلن مسؤولون بيئيون االثنين‪.‬‬ ‫وأصبح مألوف ًا لدى العلماء هذا التصرف الغريب الذي تقوم به حيتان من وقت آلخر‪ ،‬رغم أن‬ ‫أسبابه ليست واضحة‪.‬‬ ‫وقد رصدت سلطات السواحل النوزيلندية الحيتان وهي تتجه إىل الشاطئ لكن لم يكن متاح ًا‬ ‫انقاذها‪.‬‬ ‫وقد نفق ‪ 12‬حوت ًا منها بشكل طبيعي‪ ،‬أما الحيتان األخرى فقتلت بعد إدراك استحالة‬ ‫إعادتها إىل المياه العميقة‪ ،‬وفقا للسلطات‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫تعتزم السلطات يف البيرو إتالف ‪ 30‬ألف هكتار من األراضي المزروعة بنبتة الكوكا‬ ‫يف العام ‪ ،2014‬وذلك يف إطار برنامج مكافحة تجارة المخدرات‪ ،‬بحسب ما أعلنت‬ ‫المفوضية الوطنية للتنمية والحياة الخالية من المخدرات (ديفيدا)‪.‬‬ ‫وكانت البيرو قد أتلفت يف العام المنصرم ‪ 23‬ألف ًا و‪ 600‬هكتار من المساحات‬ ‫المزروعة بهذه النبتة المستخدمة يف إنتاج الكوكايين‪ ،‬أي متجاوزة الهدف المحدد‬ ‫الذي كان ‪ 18‬ألف هكتار‪ ،‬وفق ما نقلت وكالة أندينا الرسمية عن مديرة "ديفيدا" كارمن‬ ‫ماسياس‪ ،‬ورصد لهذه العملية ‪ 21‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫وتعد البيرو ثاني دول العالم من حيث زراعة نبتة الكوكا‪ ،‬بعد كولومبيا‪ ،‬بحسب‬ ‫تقرير صادر يف العام ‪ 2011‬عن مكتب األمم المتحدة للمخدرات والجريمة‪.‬‬ ‫وبحسب تقدرات الوكالة األمريكية لمكافحة المخدرات‪ ،‬فإن البيرو تنتج سنويا ‪230‬‬ ‫طن ًا من الكوكايين‪.‬‬

‫"متمرد"يدعى إىل التلفزيون‬ ‫مغني روك صيني‬ ‫ُ‬ ‫أعلن مدير أعمال مغني الروك الصيني‬ ‫ك��وي جيان ال��ذي ألهم الحركة الطالبية‬ ‫االحتجاجية المطالبة بالديمقراطية يف‬ ‫ب�لاده قبل أن تسحقها السلطات بالحديد‬ ‫والنار يف ساحة تيان أنمين العام ‪،1989‬‬ ‫أنه دُعي للمشاركة يف إحياء ليلة رأس السنة‬ ‫القمرية يف التلفزيون الحكومي‪.‬‬ ‫وقال مدير أعماله لوكالة فرانس برس‬ ‫"نحن نعمل عىل تسوية بعض التفاصيل‬ ‫للمشاركة يف سهرة رأس السنة القمرية"‪.‬‬ ‫وأصبح هذا المغني نجم ًا كبير ًا يف الصين‬ ‫اعتبار ًا من منتصف الثمانينيات‪ ،‬وارتبط‬ ‫اسمه بأحداث ساحة تيان أنمين‪ ،‬وتحولت‬ ‫أغنيته "ال ش��يء يف اس��م��ي" إىل نشيد‬ ‫ويف العام ‪ ،1989‬قتل آالف األشخاص‬ ‫للطالب المحتجين المطالبين بالحرية‪ ،‬عند سحق الحركة المطالبة بالديمقراطية‬ ‫وم��ازال المغني يتخذ حتى اليوم مواقف عند مشارف تيان أنمين حين أرسل الحزب‬ ‫تعترض عىل نظام بالده‪.‬‬ ‫الشيوعي دبابات الجيش لوضع حد لسبعة‬ ‫يف‬ ‫المحلية‬ ‫التلفزيونات‬ ‫وتنقل معظم‬ ‫أسابيع من التظاهرات وصفها النظام بأنها‬ ‫مئات‬ ‫يتابعها‬ ‫التي‬ ‫السهرة‬ ‫الصين ه��ذه‬ ‫تمرد مضاد للثورة‪ .‬وتنتشر منذ ذلك الحين‬ ‫الصينيين‪.‬‬ ‫الماليين من‬ ‫قوات أمنية ضخمة باستمرار يف هذه الساحة‬ ‫ويعد هذا القرار الفت ً‬ ‫السلطات‬ ‫طرف‬ ‫من‬ ‫ا‬ ‫الشاسعة‪ ،‬حيث مدخل المدينة المحرمة‬ ‫الصينية التي التحبذ موسيقا ال��روك وال وضريح ماو تسي تونغ وقصر الشعب‪.‬‬ ‫ثقافة التمرد عىل النظام الذي تشيعه‪.‬‬

‫منظمة "سي شيربد" البيئية تبدأ باعرتاض سفن الصيد اليابانية يف املياه الجنوبية‬ ‫بيع سمكة تونة بخمسني‬ ‫ألف يورو يف مزاد باليابان‬ ‫بيعت سمكة تونة ت��زن ‪ 230‬كيلو‬ ‫غرام ًا بنحو ‪ 52‬ألف ي��ورو يف طوكيو‬ ‫األحد الماضي‪ ،‬يف أول عرض من نوعه‬ ‫يف السنة الجديدة‪ ،‬وهو رقم أدنى بكثير‬ ‫مما كان محقق ًا يف السنوات الماضية‪.‬‬ ‫ففي ال��ع��ام الماضي بيعت سمكة‬ ‫مشابهة تقريبا بثالثة أضعاف‪ ،‬وهي‬ ‫المرة األوىل التي يسجل فيها ثمن سمك‬ ‫التونة هذا االنخفاض يف سوف طوكيو‪،‬‬ ‫أكبر سوق للسمك يف العالم‪.‬‬ ‫وي��رج��ع السبب لهذا االنخفاض يف‬ ‫السعر إىل العرض الكبير ألسماك التونة‬ ‫الحمراء التي تصطاد عىل شواطئ مدينة‬ ‫أوما الشمالية‪.‬‬ ‫ويستهلك اليابانيون ثالثة أرباع ما‬ ‫يباع يف األس��واق العالمية من أسماك‬ ‫التونة الحمراء‬

‫أعلنت منظمة سي شيبرد البيئية االثنين أنها‬ ‫عثرت عىل سفن صيد الحيتان اليابانية المبحرة‬ ‫يف مياه المحيط الجنوبي‪ ،‬وأنها بدأت بمطاردتها‬ ‫إلبعادها عن مواقع الصيد‪.‬‬ ‫وقالت المنظمة البيئية الشهيرة باعتراض‬ ‫الصيادين واالشتباك معهم إن ثالث من سفنها‬ ‫انطلقت لتالحق خمس سفن صيد يابانية من بينها‬ ‫السفينة المصنع نيشين مارو‪ ،‬بهدف إبعادها عن‬ ‫مواقع الصيد"‪.‬‬ ‫وع��رض��ت المنظمة ص���ور ًا التقطتها إح��دى‬ ‫مروحياتها تظهر ثالثة حيتان مقطعة عىل متن‬ ‫السفينة المصنع اليابانية‪ ،‬وحوت ًا رابع ًا لم يقطع‬

‫بعد‪ ..‬وقالت يف البيان إن��ه مشهد دم��وي يعود‬ ‫للقرون الوسطى‪ ،‬ويجب أال يكون له مكان يف العالم‬ ‫الحديث‪ ..‬وكانت سفن الصيد اليابانية انطلقت‬ ‫مطلع ديسمبر متجهة إىل القطب الجنوبي يف رحلة‬ ‫الصيد السنوية المعتادة‪ ،‬بعد ذلك بأيام‪ ،‬انطلقت‬ ‫سفن سي شيبيرد من السواحل االسترالية العتراضها‪.‬‬ ‫وتقع مواجهات بين الصيادين والناشطين‬ ‫البيئيين تتسم أحيان ًا بالعنف‪ ،‬ولذلك صدر بيان‬ ‫مشترك عن أستراليا ونيوزيلندا وهولندا والواليات‬ ‫المتحدة يف اآلونة األخيرة أكد احترام هذه الدول‬ ‫لحق التظاهر يف أع��ايل البحار‪ ،‬ش��رط أن تكون‬ ‫االحتجاجات سلمية وخالية من المخاطر‪.‬‬

‫مقتل أربعة متزلجني يف انهيارات ثلجية يف سويسرا‬ ‫ُقتل أربعة متزلجين وأصيب خامس بجروح بالغة جراء‬ ‫انهيارات ثلجية وقعت يف جبال األلب جنوب سويسرا‪،‬‬ ‫بحسب ما أعلنت األحد وسائل اإلعالم السويسرية‪.‬‬ ‫فقد قتل ثالثة أشخاص من بينهم مرشد‪ ،‬وأصيب رابع‬ ‫بإصابة خطرة بعدما انهيار جدار ثلجي يف كانتون فاليه‪.‬‬ ‫ووقعت أربعة انهيارات ثلجية أخرى يف المنطقة أسفر‬ ‫أحدها عن مقتل سويسري يف الرابعة والثالثين من عمره‬ ‫قرب نينداز‪ ،‬وفق ًا للشرطة‪.‬‬ ‫وبذلك يرتفع إىل (‪ )11‬عدد قتىل االنهيارات الثلجية يف‬ ‫سويسرا هذا الموسم‪.‬‬

‫البريو تتلف ‪ 30‬ألف هكتار من الكوكا يف العام ‪2014‬‬

‫تعتزم السلطات يف البيرو إتالف ‪ 30‬ألف هكتار من األراضي المزروعة بنبتة الكوكا‬ ‫يف العام ‪ ،2014‬وذلك يف إطار برنامج مكافحة تجارة المخدرات‪ ،‬بحسب ما أعلنت‬ ‫المفوضية الوطنية للتنمية والحياة الخالية من المخدرات (ديفيدا)‪.‬‬ ‫وكانت البيرو قد أتلفت يف العام المنصرم ‪ 23‬ألف ًا و‪ 600‬هكتار من المساحات‬ ‫المزروعة بهذه النبتة المستخدمة يف إنتاج الكوكايين‪ ،‬أي متجاوزة الهدف المحدد‬ ‫الذي كان ‪ 18‬ألف هكتار‪ ،‬وفق ما نقلت وكالة أندينا الرسمية عن مديرة "ديفيدا"‬ ‫كارمن ماسياس‪ ،‬ورصد لهذه العملية ‪ 21‬مليون دوالر‪..‬وتعد البيرو ثاني دول العالم‬ ‫من حيث زراعة نبتة الكوكا‪ ،‬بعد كولومبيا‪ ،‬بحسب تقرير صادر يف العام ‪ 2011‬عن‬ ‫مكتب األمم المتحدة للمخدرات والجريمة‪..‬وبحسب تقدرات الوكالة األمريكية لمكافحة‬ ‫المخدرات‪ ،‬فإن البيرو تنتج سنويا ‪ 230‬طن ًا من الكوكايين‪.‬‬


ôĠñîĸĿíčîńüøēśíōôŔńňøŀĿôŔňģŎĿíôĻĎĘĿí

ůǟŔđ

ĞƀŬŹŭŕŨėğĘƀŕŭĩŨėĊĘʼnŔčŸľƀĔķĝijĘĽŨėĞʼnĚĘšŨėķĘŭĥġļǞėŸĞƀŭűġũŨĞƀűŌŹŨėĞŤĸŁŨėĝķėijđľũĩŬŹŔĴſ øğĘŤĸŁũŨ ùĞƀűšġũŨķĘŭĥġļǞėĞŤĸŀƼ ùğėķĘŶŭŨėĞƀŭűġŨƁűŌŹŨėĺŤĸŭŨėĞŤĸŀƼ ùĞƀļĴűŶŨėğėķĘŭĥġļǟŨĞƀűŌŹŨėĞŤĸŁŨėƼ ùĞƀĔėĶřŨėijėŹŭŨėijėĸƀġļǞĞƀűŌŹŨėĞŤĸŁŨėƼ ĝĸŀĘŕŨėĞŔĘĽŨėū2014/1/28ŢŜėŹŭŨėĊĘĤǟĥŨėūŹſųĴšŔķĸšĠžĶŨėžijĘŕŨėĸƀŘœĘŭġĨǞėķŹʼnĭŨŮŵŹŔĴſ ùĞʼnĚĘšŨėĞŤĸŁŨėğĘŔĘŭġĨėĞŔĘŠĸšŭĚĘƿ ĬĘěń ȟğėķėijǤėľŨĘĩŬĊĘʼnŔčŸĊĘļďķŸĞƀŬŹŭŕŨėğĘƀŕŭĩŨėĊĘʼnŔčŸĊĘļďķĝijĘĽŨėŖƀŭĨŲŬŪŬĎŰĞƀŭŵǣŨ ùŲſijĴĭŭŨėůĘŬĺŨėŸůĘťŭŨėƁŜķŹʼnĭŨėğĘŤĸŁŨėųĶŶŨĞěŠėĸŭŨėğĘĕƀŵĊĘʼnŔčŸĊĘļďķŸ


‫الريا�ضة‬

‫�إ�شراف ‪ :‬خالد القا�ضي ‪K _alqadi@yahoo.com‬‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬ينايــر ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫قبل أربعة أيام من منافسات كأس أفريقيا للمحليين‬

‫منتخبنا الوطني يواجه اليوم نظريه املوزمبيق يف اختبار حقيقي‬

‫‪12‬‬

‫دوري الكرة ‪..‬‬

‫تحديد ضوابط قيد وتسجيل‬ ‫الالعبني‬ ‫يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم "فرسان‬ ‫المتوسط " اليوم خالل معسكره الخارجي القصير بجنوب‬ ‫أفريقيا مباراة ودية مع منتخب الموزمبيق قبيل انطالق‬ ‫المنافسات يف كأس بطولة أفريقيا لالعبين المحليين‬ ‫والتي ستنطلق فاعلياتها يف الحادي عشر من هذا الشهر‬ ‫وتعتبر مباريات اليوم كاختبار حقيقي ونهائي لمنتخبنا‬ ‫الشاب والمدرب األسباني كليمنتي قبل مباراته الرسمية‬ ‫األوىل أمام منتخب أثيوبيا يذكر المدرب " كلمنتي" قد‬

‫اختار ‪ 23‬العبا ليمثلوا المنتخب الوطني يف بطولة‬ ‫أمم أفريقيا لالعبين المحليين‪.‬وضمت قائمة المنتخب‬ ‫الوطني عناصر شابة جديدة بعد أن تم االستغناء عن‬ ‫كل العناصر الدولية السابقة وهو مايعني أن المدرب‬ ‫يعول عىل المستقبل وعىل هذه البطولة لتكون محطة‬ ‫تحضيرية لبناء فريق جديد استعدادا لالستحقاقات‬ ‫الدولية القادمة ‪.‬وتضم قائمة المنتخب الليبي ك ًال من‪:‬‬ ‫محمد نشنوش – عيل شنينة – وخالد الورفيل لحراسة‬

‫المرمى ‪ -‬عيل سالمة – أحمد العلواني – المهدي محمد‬ ‫الهوني – أسامة شطيبة – عبد الرحمن العمامي – أحمد‬ ‫التربي – أحمد محمد المقصي – أنيس سلتو – محمد‬ ‫حنيش الجدي – محمد القابسي – فيصل البدري –‬ ‫عيل الطاهر – مؤيد القريتيل – معتصم صبو – محمد‬ ‫إبراهيم األمين – المعتصم بالله المصراتي – المعتصم‬ ‫بالله بوشناف – عبد السالم الفيتوري – معتز المهدي‬ ‫– محمد الغنودي ‪.‬‬

‫النسختان األوىل والثانية من كأس أفريقيا لالعبني املحليني‬ ‫أقيمت أول نسخة من بطولة كأس‬ ‫أفريقيا لالعبين المحليين قبل سنتين سنة‬ ‫‪ 2009‬يف ساحل العاج بالذات‪ ،‬يف هذه النسخة‬ ‫كانت عدد المنتخبات المشاركة لم يتجاوز ‪8‬‬ ‫منتخبات‪ ،‬تقسمت إىل مجموعتين كل واحدة‬ ‫منها تضم ‪ 4‬منتخبات‪ ،‬ليتأهل المتصدر‬ ‫ووصيفه للدور نصف النهائي‪ ،‬يتأهل بعدها‬ ‫الفائزان فيه للنهائي الذي يفرز عن البطل‬ ‫ويلعب الخاسران عىل المركز الثالث‪ ،‬وقد‬ ‫أفرزت هذه النسخة تأهل منتخبات الكونغو‬

‫وزامبيا والسنغال وغانا لدور النصف‪ ،‬بينما‬ ‫صعدت األوىل (الكونغو) واألخيرة (غانا) إىل‬ ‫النهائي وجاءت زامبيا ثالثة بعد االنتصار يف‬ ‫مباراة الترتيب عىل السنغال بهدفين لواحد‪,‬‬ ‫بينما توجت الكو��غو بلقب البطولة بفوزها‬ ‫عىل غانا بهدفين نظيفين لتكون بذلك أول‬ ‫بطل يف تاريخ المسابقة‪ .‬يف النسخة الثانية‬ ‫التي ج��رت سنة ‪ 2011‬ب��ال��س��ودان‪ ,‬شهدت‬ ‫المسابقة تغييرا كبيرا عىل مستوى التنظيم‬ ‫حيث تم زيادة عدد المنتخبات المشاركة إىل‬

‫الضعف أي ‪ 16‬منتخبا‪ ،‬وق��د شهدت هذه‬ ‫النسخة تأهل منتخبات الجزائر وتونس‬ ‫و السودان وانغوال يف اكتساح عربي لهذا‬ ‫الدور بنسبة ‪ % 75‬بينما حلت الجزائر رابعة‬ ‫بعد الخسارة من البلد المستضيف السودان‬ ‫الذي حل ثالثا بنتيجة هدف واحد لالشيء‬ ‫بينما آلت نتيجة المباراة النهائية للمنتخب‬ ‫التونسي عىل حساب الوصيف األنغويل إىل‬ ‫ثالثة أهداف نظيفة ليكون أو بطل عربي‬ ‫يف تاريخ البطولة‪.‬‬

‫أصدر االتحاد الليبي لكرة القدم خالل اليومين الماضيين‬ ‫القرار رقم "‪ "122‬لسنة ‪ ، 2013‬بشأن تحديد ضوابط‬ ‫قيد وتسجيل الالعبين للفترة الثانية للموسم الرياضي‬ ‫‪ ، 2014-2013‬وجاء يف المادة األوىل من القرار اآلتي ‪- :‬‬ ‫تبدأ فترة التسجيل الثانية اعتبار ًا من تاريخ ‪2014/ 1/ 1‬‬ ‫وتنتهي بتاريخ ‪ - .2014/ 1/ 31‬يحق لكل نادي يف‬ ‫جميع األحوال استبدال "‪ "5‬العبين من ضمن الالعبين‬ ‫المسجلين خالل فترة التسجيل األوىل بالمسابقات‬ ‫المنطلقة ‪ ،‬والتي تنتهي مرحلة الذهاب بها يحق لهم‬ ‫إتمام إجراءات االنتقال إىل نادي آخر بشرط عدم المشاركة‬ ‫مع فريق المنتقل إليه إال بعد انتهاء مرحلة الذهاب ‪.‬‬

‫األهلي طرابلس يعري "‬ ‫العبيدي " من النصر‬

‫تواصل هجرة المدربين المصريين لليبيا ‪..‬‬

‫املصري "ربيع ياسني" يدرب فريق دارنس‬ ‫اقتربت إدارة نادي دارنس بمدينة درنة‬ ‫من إنهاء إج��راءات التعاقد مع ربيع ياسين‪،‬‬ ‫النجم المصري السابق والمدرب الحايل‪ ،‬ليشغل‬ ‫منصب المدير الفني لفريق كرة القدم األول‬ ‫بنادي دارنس خلفا للمدرب الوطني "حمدي‬ ‫بطاو" الذي توىل مهمة تدريب الفريق خالل‬ ‫مرحلة الذهاب من بطولة الدوري الليبي لكرة‬ ‫القدم‪.‬وذكر موقع "كورة " أن ياسين ينتظر أن‬ ‫يصل إىل مدينة درنة الستالم مهمته الفنية‬

‫قبل نهاية األسبوع الحايل برفقة الطاقم الفني‬ ‫المرافق له‪ ،‬وتعد هذه التجربة هي األوىل لربيع‬ ‫خارج مصر‪ ،‬وهو الذي يتطلع لتجديد ربيع‬ ‫الكرة الدارنيسية األنيقة التي يحتل فريقها‬ ‫األول المرتبة الرابعة عىل صعيد منافسات فرق‬ ‫المجموعة الثانية برصيد تسع نقاط‪ ،‬جمعها‬ ‫بعد أداء سبع مباريات فاز يف مبارتين وتعادل‬ ‫يف ثالث مباريات وفقد نتيجة مبارتين‪ .‬ويعد‬ ‫ربيع ياسين خامس مدرب هاجر إىل ليبيا ليمثل‬

‫المدرسة المصرية ويسجل ظهوره‬ ‫بالمالعب الليبية لينضم إىل‬ ‫جانب مواطنيه كل من ‪..‬‬ ‫طلعت يوسف مدرب فريق‬ ‫األهيل طرابلس‪ ،‬ومحمد‬ ‫عمر مدرب النصر ‪،‬وطارق‬ ‫العشري م��درب األهيل‬ ‫بنغازي ومحمود جابر‬ ‫مدرب فريق الهالل‪.‬‬

‫ليبيا تشارك يف ملتقى الحكام الدولي بقطر‬ ‫تشارك ليبيا يف الملتقى الدويل لحكام كرة القدم الذي يشرف‬ ‫عليه وينظمه االتحاد الدويل للعبة لمدة عشرة أيام باستضافة‬ ‫قطر‪ .‬وتضم بعثة الحكام التي توجهت الجمعة الماضية إىل‬ ‫قطر للمشاركة يف الملتقى عشرين حكما وأربعة أعضاء من لجنة‬ ‫الحكام ‪.‬‬

‫تعاقدت إدارة األه�لي طرابلس مع العب فريق النصر‬ ‫"أبوبكر العبيدي " لالنضمام للفريق األول لكرة القدم بنظام‬ ‫اإلعارة لمدة ‪ 6‬أشهر خالل فترة االنتقاالت الشتوية ‪ .‬وكانت إدارة‬ ‫نادي األهيل قد تعاقدت خالل هذه الفترة مع الالعب الليبيري "‬ ‫وليام جيبور " والمصري " أيمن حفني " لتعزيز صفوف الفريق‬ ‫األول يف منافسات كأس االتحاد األفريقي ومرحلة اإلياب من‬ ‫الدوري‪.‬‬

‫اعرتاف عربي وأفريقي باالتحاد الليبي للهوكي‬ ‫اعترف االتحاد العربي واألفريقي باالتحاد‬ ‫الليبي للهوكي وباللجنة التي تم انتخابها منذ‬ ‫أكثر من ‪ 7‬أشهر ‪ .‬جاء ذلك يف رسالة بعث بها‬ ‫االتحادان لرئيس االتحاد الليبي المنتخب يعلن‬ ‫خاللها االعتراف باالتحاد الجديد المنتخب ‪.‬‬

‫وكان االتحاد الليبي من االتحادات التي لم يتم‬ ‫االعتراف بها من قبل االتحاد الدويل واألفريقي‬ ‫والعربي ‪ .‬ويسهل هذا االعتراف من قبل هذين‬ ‫االتحادين فرصة االعتراف باالتحاد الليبي‬ ‫للهوكي من قبل االتحاد الدويل ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة الثالثاء ‪ 6‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 7‬ينايــر ‪2014‬‬

‫العدد (‪)344‬‬

‫أنشيلوتي وسكوالري حزينان على رحيل إيزيبيو‬ ‫اعتبر اإليطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد األسباني‬ ‫وفاة األسطورة البرتغالي إيزيبيو "نبأ حزين ًا للغاية"‪.‬وذكر‬ ‫أنشيلوتي في مؤتمر صحفي "أنه نبأ حزين للغاية‪ .‬نبعث‬ ‫بتعازينا لعائلته وأصدقائه"‪ .‬ورحل إيزيبيو‪ ،‬الملقب ب"الفهد‬ ‫األسود" أو "بيليه أوروبا"‪ ،‬بعد تعرضه لسكتة قلبية‪ ،‬حيث‬ ‫عانى من المشكالت الصحية منذ عام ‪ 2012‬وأودع على إثرها‬ ‫المستشفى في العديد من المناسبات‪.‬وحفر إيزيبيو اسمه كأحد‬ ‫أساطير كرة القدم العالمية بعد أن قاد منتخب بالده للمركز‬ ‫الثالث في مونديال إنجلترا ‪ ، 1966‬كما قاد فريق بنفيكا نحو‬ ‫القمة في ستينيات القرن الماضي والتتويج ببطولة أوروبا‪.‬‬

‫واختاره االتحاد األوروبي لكرة القدم أفضل العب برتغالي في‬ ‫كل العصور واحتل المركز السابع في قائمة االتحاد الدولي‬ ‫للعبة ألفضل الالعبين في كل العصور‪.‬واعتبر المدرب البرازيلي‬ ‫والمدير الفني السابق للبرتغال لويس فيليبي سكوالري وفاة‬ ‫األسطورة إيزيبيو "خسارة" لعالم كرة القدم‪.‬وذكر سكوالري في‬ ‫بيان "أنها خسارة كبيرة لنا"‪ ،‬مشيرا إلى العالقة الشخصية‬ ‫التي أقامها مع ايزيبيو عندما قاد البرازيلي المنتخب البرتغالي‬ ‫بين عامي ‪ 2003‬و‪.2008‬وأضاف "آسف كثيرا لوفاته‪ .‬دائما‬ ‫ما كانت لدي عالقة جيدة معه‪ .‬تعايشنا معا في المنتخب‬ ‫البرتغالي"‪.‬ورحل إيزيبيو ـ الملقب ب"الفهد األسود" أو "بيليه‬

‫أوروب���ا" ـ بعد تعرضه لسكتة قلبية‬ ‫حيث عانى من المشكالت الصحية منذ‬ ‫عام ‪ 2012‬وأودع على إثرها المستشفى في‬ ‫العديد من المناسبات‪.‬وحفر إيزيبيو اسمه كأحد‬ ‫أساطير كرة القدم العالمية بعد أن قاد منتخب بالده للمركز‬ ‫الثالث في مونديال إنجلترا ‪ ، 1966‬كما قاد فريق بنفيكا‬ ‫نحو القمة في ستينيات القرن الماضي والتتويج ببطولة‬ ‫أوروبا‪.‬واختاره االتحاد األوروبي لكرة القدم أفضل العب‬ ‫برتغالي في كل العصور واحتل المركز السابع في قائمة‬ ‫االتحاد الدولي للعبة ألفضل الالعبين في كل العصور‪.‬‬

‫دعوة بالتر لحضور نهائي‬ ‫غرب آسيا بني األردن وقطر‬

‫يودع كأس االتحاد اإلنجليزي‬ ‫مانشسرت يونايتد ّ‬ ‫خرج نادي مانشستر يونايتد من مسابقة‬ ‫ك��أس االتحاد االنجليزي لكرة القدم بعد‬ ‫هزيمته أمام ضيفه نادي سوانزي سيتي‬ ‫الويلزي بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي‬ ‫أقيم األحد على ملعب االولد ترافورد ضمن‬ ‫الدور الثاني والثالثين من المسابقة ‪.‬تقدم‬ ‫النادي الويلزي بالنتيجة أو ًال عندما افتتح‬ ‫العب خط الوسط واين روتليدج على أول‬ ‫أه��داف اللقاء في الدقيقة ‪ 12‬وبعد أربع‬ ‫دقائق تمكن الشياطين الحمر من إدراك‬ ‫التعادل عبر المهاجم المكسيكي خافيير‬ ‫هيرنانديز ‪.‬وف��ي الشوط الثاني تحصل‬ ‫المدافع البرازيلي فابيو على الورقة الحمراء‬ ‫بعد تدخله الخشن في الدقيقة ‪ .80‬يذكر أن‬ ‫فابيو دخل في الحصة الثانية عوض ًا عن ريو‬ ‫فيرديناند المصاب ‪.‬وفي الدقيقة األولى من‬ ‫الوقت بدل الضائع تمكن المهاجم االيفواري‬ ‫ويلفريد بوني من إعطاء ورقة الترشح للنادي‬ ‫الويلزي بتسجيله الهدف الثاني ‪.‬‬

‫وجه اتحاد غرب آسيا الدعوة إلى السويسري‬ ‫جوزيف بالتر رئيس االتحاد الدولي لكرة القدم‬ ‫لحضور المباراة النهائية لبطولة غرب آسيا والتي‬ ‫ستقام مساء اليوم الثالثاء بين منتخبي قطر‬ ‫واألردن في الدوحة‪.‬وتحظى المباراة النهائية‬ ‫لغرب آسيا بحضور عدد كبير من الشخصيات‬ ‫وفي مقدمتهم الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس‬ ‫االتحاد اآلسيوي لكرة القدم وعدد كبير من كبار‬ ‫المسؤولين لما تحظى به البطولة من أهمية‬ ‫كبيرة لدى الجميع‪.‬‬

‫اإلنرت يفاجئ الجميع كونتي بعد إسقاط روما بثالثية ‪ :‬يوفنتوس لم يتوج بالكالتشيو‬ ‫ويحسم صفقة‬ ‫دامربوزيو‬

‫"نادال" يواصل تصدره للتصنيف العالمي‬ ‫واص��ل الع��ب التنس األسباني رافائيل‬ ‫ن��ادال تصدره للتصنيف العالمي لالعبي‬ ‫التنس المحترفين الصادر االثنين‪ ،‬وهو‬ ‫أول تصنيف خالل ‪ ،2014‬وحافظ الصربي‬ ‫نوفاك ديوكوفيتش على وصافته للتصنيف‬ ‫بفارق ‪ 870‬نقطة عن نادال‪ ،‬يليه األسباني‬ ‫ديفيد فيرير ثالثا ولكن بفارق كبير يصل‬ ‫إلى ‪ 6‬آالف و‪ 460‬نقطة‪.‬وفيما يلي قائمة‬ ‫الالعبين العشرة األوائل‪ 1- .:‬األسباني رافائيل‬ ‫ن����ادال‪ 2- .‬ال��ص��رب��ي ن��وف��اك ديوكوفيتش‪.‬‬ ‫‪ - 3‬األسباني ديفيد فيرير‪ - 4 .‬البريطاني‬ ‫آندي موراي‪ - 5 .‬األرجنتيني خوان مارتين‬ ‫ديل بوترو‪ 6- .‬السويسري روجيه فيدرير‪.‬‬ ‫‪ - 7‬التشيكي ت��وم��اس ب��ردي��ت��ش‪.‬‬ ‫‪ - 8‬السويسري ستانيسالس فافرينكا‪.‬‬ ‫‪ - 9‬ال��ف��رن��س��ي ري��ش��ار جاسكيه‪.‬‬ ‫‪ - 10‬ال��ف��رن��س��ي ج��و ويلفريد‬ ‫تسونجا ‪.3.065‬‬

‫‪13‬‬

‫رفض أنطونيو كونتي المدير الفني ليوفنتوس اإلفراط في‬ ‫فرحة الفوز الكبير على إيه إس روما بثالثية نظيفة على ملعب‬ ‫"يوفنتوس" أرينا في قمة الجولة ال‪ 18‬من الدوري اإليطالي‬ ‫مشددًا على أن فريقه لم يضمن التتويج بلقب "الكالتشيو"‪.‬وقال‬ ‫كونتي في تصريحات عقب المباراة لقناة "بي إن سبورت" بلهجة‬ ‫حاسمة ‪":‬ال لم نضمن الفوز بلقب الدوري اإليطالي ‪ ،‬ألن روما‬ ‫تفوق علينا في بداية الموسم ‪ ،‬وكان متصد ًرا بفارق كبير من‬ ‫النقاط‪ ،‬إال أننا تمكنا من تجاوزه‪ ،‬وأعتقد أننا معرضون لنفس‬ ‫المصير"‪.‬وأضاف ‪":‬مشوار الدوري ال يزال طوي ًال ‪ ،‬والحفاظ على‬ ‫الصدارة ليس باألمر السهل‪ ،‬علينا االستمرار في تقديم أداء قوي‬

‫وشرس لعدم التفريط في المركز األول ‪ ،‬الالعبون قدموا مباراة‬ ‫جيدة‪ ،‬ورفعنا الفارق إلى ‪ 8‬نقاط‪ ،‬ولعبنا ككتلة واحدة دفاع ًيا‬ ‫وهجوم ًيا‪ ،‬فاللقاء كان صع ًبا للغاية‪ ،‬ألن روما كان المتصدر‬ ‫وفاز في أول ‪ 10‬مباريات بالدوري‪ ،‬ولم يخسر حتى اآلن"‪.‬‬ ‫وأتم كونتي تصريحاته بالحديث عن ركلة الجزاء التي‬ ‫سددها فوشينتش وجاء منها الهدف الثالث‪ ،‬مؤكدًا‬ ‫أن فوشينتش من الالعبين المتخصصين في‬ ‫تسديد الركالت مع بيرلو وفيدال ‪ ،‬وماركيزيو‬ ‫وأبلغته بعد المباراة أن عليه بذل مجهود‬ ‫إضافي خالل الفترة القادمة‪.‬‬

‫ثال��ية سانشيز تقود برشلونة للفوز‬ ‫على إلتش‬ ‫استرجع نادي برشلونة صدارة الليغا بعد أن فقدها أقل من ‪ 24‬ساعة‬ ‫بفوزه العريض على ضيفه نادي إلتش بأربعة أهداف مقابل الشيء في‬ ‫اللقاء الذي أقيم على ملعب الكامب نو ضمن الجولة الثامنة عشرة‬ ‫ع���ب���ر‬ ‫من منافسات الدوري األسباني لكرة القدم ‪.‬افتتح البلوغرانا التسجيل‬ ‫الدقيقة ‪7‬‬ ‫المهاجم التشيلي الكسيس سانشيز ببصمه على الهدف األول في‬ ‫ث�لاث دقائق‬ ‫واتبعه بيدرو رودريغيز بالهدف الثاني في الدقيقة ‪. 16‬وبعد مضي‬ ‫على انطالقة الشوط الثاني أهدر برشلونة فرصة زيادة الغلة عندما أهدر قائد الفريق تشافي‬ ‫ركلة جزاء ‪،‬وعند الدقيقة ‪ 63‬عاد المهاجم المتألق سانشيز ليزور الشباك مرة أخرى بتسجيله الهدف‬ ‫الثالث ‪.‬وفي الدقيقة ‪ 69‬بصم سانشيز على الهاتريك بتسجيله الهدف الرابع بعد ركلة حرة مباشرة‬ ‫جميلة سكنت على يسار الحارس وبهذا الفوز رفع برشلونة رصيده إلى النقطة ‪ 49‬في المركز االول ‪،‬‬ ‫فيما تجمد رصيد الفريق الزائر عند النقطة ‪ 17‬في المركز الخامس عشر ‪.‬‬


‫إعالن‬

‫وزارة االتصاالت والمعلوماتية‬ ‫تعلن الهيئة الوطنية ألمن وسالمة المعلومات التابعة لوزارة االتصاالت‬ ‫والمعلوماتية عن حاجتها للوظيفتين التاليتين‪:‬‬ ‫* مدير إدارة الشؤون اإلدارية والمالية‪.‬‬ ‫* مدير المكتب القانوني‪.‬‬ ‫الشروط المطلوب توفرها لوظيفة مدير إدارة الشؤون اإلدارية والمالية‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ أن يكون ليبي الجنسية‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ كحد أدنى أن يكون متحص ًال عىل بكالوريوس يف المالية أو المحاسبة أو‬ ‫إدارة أعمال‪.‬‬ ‫الشروط المطلوب توفرها لوظيفة مدير المكتب القانوني‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ أن يكون ليبي الجنسية‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ المؤهل العلمي كحد أدنى ليسانس يف مجال التخصص الوظيفي يف‬ ‫الحقوق أو ما يعادلها‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ مكان العمل مبنى وزارة االتصاالت والمعلوماتية البريد المركزي طريق‬ ‫السور بطرابلس‪.‬‬ ‫آخر موعد لتقديم الطلبات لشغل الوظيفتين يوم األربعاء ‪ 22‬ـ ‪ 1‬ـ‬ ‫‪2014‬م ولمزيد من االطالع عىل مهام الوظيفتين زيارة الموقع اإللكتروني‬ ‫للوزارة ‪ WWW.CIM@gov.ly‬وتقديم الطلبات لشغل الوظيفتين يكون عىل‬ ‫البريد اإللكتروني ‪ Nissa_recuit@cim.gov.ly‬الهيئة الوطنية ألمن وسالمة‬ ‫المعلومات بوزارة االتصاالت والمعلوماتية‬

‫إعالن‬

‫شركة البنية لالستثمار والخدمات‬ ‫دعوة لحضور اجتماع‬ ‫يدعو مجلس إدارة شركة البنية لالستثمار والخدمات رئيس‬ ‫وأعضاء الجمعية العمومية للشركة لحضور االجتماع العادي‬ ‫والمقرر عقده يوم الخميس الموافق ‪2014/01/16‬م عىل تمام‬ ‫الساعة التاسعة صباح ًا بمقر الشركة الليبية القابضة لمناقشة‬ ‫البنود التالية‪-:‬‬ ‫‪ - 1‬اعتماد الموازنة التقديرية لسنتي ‪2013‬م ـ ‪2014‬م‬ ‫‪ - 2‬اعتماد الهيكل التنظيمي المقترح اعتماد ًا نهائي ًا وفق قرار‬ ‫الجمعية العمومية يف اجتماعها األول لسنة ‪ 2013‬م الذي يقضي‬ ‫بأن يتم اعتماده يف صورته النهائية يف االجتماع القادم للجمعية‬ ‫العمومية خالل شهر ديسمبر ‪2013‬م‪.‬‬

‫واالجتماع غير العادي عىل تمام الساعة الثانية عشرة ظهر ًا‬

‫من نفس اليوم ويف نفس المكان وذلك لمناقشة اعتماد النظام‬ ‫األساسي المعدل للشركة‪.‬‬


15

4

Ÿ

3

1

ž

ž

ž

ž

Ÿ

ž

ž

ž

ę

ę

ę

ę

ę

ę

ę

ę

ķ

ķ

ķ

ķ

ij

ķ

ķ

ķ

ş

ş

ş

ş

ş

ş

ş

ş

Ÿ

Ÿ

Ÿ

Ÿ

ė

Ÿ

Ÿ

Ÿ

ů

ů

ů

ů

ů

ů

ů

ů

Ļ Ļ Ļ Ļ Ļ Ļ

2

ĞěļĘűŭŨėğĘŜijėĸŭŨėŖňĸĔėŸĴŨėŎļŸţĸġŁŭŨėśĸĭŨĘĚĘƿ ſĴġěŬ

ū

ū

ū

ū

ů

7

1 8

3

6

7

ū

ŁîķčŗíŎĻōĉŎē ŹŤŸijŹĽŨėŋŸĸŀľŝűĚ 81 ŲŬūĘŠķǢĘĚğĘŘėĸŝŨėĞĕěŕġĚŮŠ

1

Ų

=

x

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùdG ùdG Oó©dG Oó© Oó© Oó ó©d©dG ©dG ∫ƒ ∫ ∫ƒ∏ ∫ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏ ∏M

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùùdGdG Oó©dG Oó© Oó© Oó ó©d©dG ©dG ∫ƒ∏M ∫ƒ∏ ∫ƒ∏ ∫ƒ ƒƒ∏M ∏M ∏M

ŮŶĽŨėųĘĩĠĘĚĪĠĘűŨėčĸŠėŮĤĞěļĘűŭŨėğĘŜijėĸŭŨėŖň

Ȥ

Ț

Ȧ

1

Ȳ

ȳ

Ƞ

2

ȯ

Ț

ȯ

Ȭ

3

Ȥ

Ȣ

Ȳ

Ț

4

Ț

ț

ȶ

Ȥ

ȶ

Ț

5

Ț

ȸ

ț

Ț

Ȳ

Ț

6

ĸŵėŹĩŨėƼ4 ğėķĘšŨėźĴĬĒƼ5 ĴĔĘŅšŨėĘŶűŬůŹťġĠƼ6

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùdG ùdG Oó OOó©dG Oó© ó©d©dG ó© ©dG ∫ƒ ∫ ∫ƒ∏ ∫ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏ ∏M

©ĞļŹťŕŬªƁňĘſķĺŬķƼ1 ůĎʼnŨėĸƀřńƼ2 ĦŰĐŬŮũŔƼ3

7 8

1

4

3

5

2

2

5

1

3

4

3

2

5

4

1

5

1

4

2

3

4

3

2

1

5

6 7 5 8 3 1 2 4

5 4 2 3 6 8 1 7

3 2 4 1 5 7 8 6

8 1 7 6 4 2 3 5

2 8 3 4 7 5 6 1

7 3 1 5 8 6 4 2

4 5 6 2 1 3 7 8

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùùdGdG Oó OOó©dG Oó© ó©d©dG ó© ©dG ∫ƒ∏M ∫ƒ∏ ∫ƒ∏ ∫ƒ ƒ∏M ƒ∏M ∏M

2 +

+

=

2

x

2

=

4

x

3

=

4 = 12

6 /

=

=

5 4 ≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùùdGdG Oó©dG Oó© Oó© Oó ó©d©dG ©dG ∫ƒ∏ ∫ ∫ƒ ∫ƒ∏M ƒƒ∏M ƒ∏ ∏M ∏M

3

Ȭ

Ȭ ȳ

Ț

ȸ

ij

ȸ

ȸ

ț Ȭ

Ȳ

Ȧ

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùdG ùdG Oó OOó©dG Oó© ó©d©dG ó© ©dG ∫ƒ ∫ ∫ƒ∏ ∫ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏M ƒ∏ ∏M

1

2

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùdG ùdG Oó OOó©dG Oó© ó©d©dG ó© ©dG ∫ƒ ∫ ∫ƒ∏ ∫ƒ∏M ƒƒ∏M ƒ∏ ∏M ∏M

ôĬģîĸøÎíõîńŀļĿíľă

ôĬëîĠĿíôńŀļĿíľă

ĹÃĘÎíıĎăľă

1 6 8 7 2 4 5 3

ŁîķčŗíôŋîøŃľă 8 +

1

ƁňĘſķĺŬķƼ1 ĞƀšƀļŹŬĞŨċƼ2 ŪńėŹŜƼ3

ŁîķčŗíŎĻōĉŎēľă

ŒļŔėŎ÷Ŏijľă

õîńŀļĿíłÉŀē Ű

≥HHÉ°ùdG ≥HÉ° ≥H ≥HÉ°ùdG É°ÉÉ°ùd °ù°ùdùdG ùdG Oó OOó©dG Oó© ó©d©dG ó© ©dG ∫ƒ ∫ ∫ƒ∏ ∫ƒ∏M ƒƒ∏M ƒ∏ ∏M ∏M

=

=

Ŷ ċĸƼƼ ƀļ žŹ

2

ůŹűŝŨėŲŬƼ4 ŪĚǤėƼ5 ƁšſĸŜčĴũĚƼ6

+

=

24

ȝ

24 /

4

6

4

6

=

4

3

8

-

3

4

2

5

+

2

ğĘŕĚĸŭŨė ŽũŔ 5 ŽŨđ1 ŲŬ ūĘƼƼŠķǢė ŖſĹŹĠ ŪŭŤč !ȟ ğėķĘŀǤĘĚĘƿ ŬĺġũŬ

ğėķĘŀđŸūĘŠķčŲŬĜļĘűſĘŬŖňŹĚĞŵĘġŭŨėųĶŵŪŭŤč -

1

ŒļŔėŎ÷Ŏij

ŁîķčŗíôŋîøŃ

=

2

5

ŝ ŨėĊĘ ĸ ė ſĴŀ

2

3

ÒîœĉŎńī

Ĝš  č Ĭ Ĵ ũıŨė

3

4

ŖũǑ ōĠĞűĨŹŨėƼ1 Įũń莼ŔƼ2 ©ĞļŹťŕŬªĸŤĶŬŮũŔşĘǂġŀė Ƽ3 ©ĞļŹťŕŬªĞƀěƀŨĞĬėŸƼ4 ©ĞļŹťŕŬªħǟŕŨėĸİċĞĭũļǢėŲŬƼ5 ©ĞļŹťŕŬªęķĘŠǢėŲŬ©ĞļŹťŕŬªŮŝŨėƁŜƼ6 ŖƼƼƼĨķƼ7 ĞƀšƀļŹŬĞŨċƁűƀġűĨķčūĴŠĝĸŤĜŔǞƼ8

Ũ

6 4

6 5

1

ŮŶĽŨėųĘĩĠĘĚĪĠĘűŨėčĸŠėŮĤĞěļĘűŭŨėğĘŜijėĸŭŨėŖň

1 7

7

õîńŀļĿíłÉŀē

5

8

ū

8

ŮſĸťŨėůċĸšŨėķŹļźĴĬđ1 žŹũŰĜļƼ2 ŮũťĠŢſĴńƼ3 ĺĩŔƼ4 ©ĝĸĥŕěŬªķĘűŭŨėƼ5 ĞƀűŭſĞűſĴŬ©ĞļŹťŕŬªŮšũŕŨėƼ6 ĜƀĽŰ Ƽ7 ©ķĘŌŸǢėŪƀŰªęĘġŤĜĬĘńƼ8

Ļ Ļ

ū

2

5

ґŔĸijã

ƁŜĝĸŬŲŬĸĥŤčĘŵķŹŶŐķĸťġſƁġŨėśĸĬǢėĜōŁĚŮŠƼ ĞƀšŜǢėĸōļǢė ĸĽŨė ĞŭũŤ ůŹǓ ťĠ śŸĸĬ  4 ijĴŔ Žšěġſ ĞſĘŶűŨė ƁŜ Ƽ ĞƀěƀŨĞĬėŸŮļėƁŵŸĞŕĔĘʼnŨė

3 6

ôĬģîĸøŃõîńŀĻ

ôĬëîĠĿíôńŀļĿí

ūĴŨėžķĘĩŬŲŬƼ1 ĦŰĐŬŮũŔƼ2 ƁĔĘŬźĸĩŬƼ3 ijŹŶŔƼ4

Oó©dG áMGôà°SG

( 344) Oó©dG

ájOÓ«e 2014 ôjÉæj 7 ≥aGƒŸG `g 1435 ∫hC’G ™«HQ 6 AÉKÓãdG áãdÉãdG áæ°ùdG

ŧ

ȸ

ū

ū

ŋ

ū

ū

Ÿ

ū

ū

Ȳ

Ļ

Ļ

Ļ

Ļ

Ļ

Ļ

Ļ

Ļ

Ȯƀ

ĝ

ĝ

ĝ

ů

ĝ

ĝ

ĝ

ĝ

ȶ

œ

œ

œ

œ

œ

œ

œ

œ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ŧ

ė

ė

ė

ė

ė

ė

ė

ė

ž

ħ

ħ

ħ

ħ

ħ

ħ

ħ

ȸ ȶ

ȶ

Ȣ

ȯ

Ț

Ț

Ț

ȳ

ȟ

ȭ

ȴ

ț

Ȳ

ȫ

ȸ

ȳ

Ț

ȶ

Ȳ Ȳ

ȶ Ȝ

Ȭ

Ȳ ȳ

Ȱ

ȥ

Ȱ

ȴ

ț

Ț

ȴ ȸ

Ȫ

ȴ

ȱ

Ț

ȸ

ȶ

Ț

ȯ

ȡ

ȴ

ț

»eƒj êôa

4

3

2

1

ȴ ȸ Ț


‫الثالثاء‬

‫‪6‬‬

‫ربيع األول‬

‫‪ 1435‬هـ‬

‫‪7‬‬

‫يناير‬

‫‪ 2014‬م‬

‫العدد (‪ )344‬السنة الثالثة‬

‫م��������و ق���ـ���ف‬

‫سنوات المنفى‪ :‬اليأس من التغيير‬ ‫كان��ت المعارضة الليبية يف المنفى‪ ،‬عبر مراحل اطرادها‪،‬‬ ‫حس��ب طبيعة تحوالت نظام القذايف القمعي يف س��ياق‬ ‫اس��تهدافه المنظم لضرب فكرة استقرار المجتمع تتمثل‬ ‫يف معارض��ة ش��خصيات سياس��ية وأف��راد مس��تقلين يف‬ ‫معظمه��ا‪ .‬كان رجاالت العهد الملك��ي أوائل المعارضين‬ ‫يف الخ��ارج‪ .‬ثم بعض العس��كريين الفاري��ن بعد محاوالت‬ ‫االنق�لاب ع�لى انق�لاب القذايف‪ .‬ث��م نش��طاء يف الحركة‬ ‫الطالبية ال س��يما بع��د االنتفاضة الطالبي��ة عام ‪.1976‬‬ ‫وبعده��م تج��ار ورج��ال أعمال ع�لى إثر تطبي��ق التأميم‬ ‫االش��تراكي‪ .‬وإليه��م بع��ض أف��راد التكنوق��راط وبضعة‬ ‫المثقفي��ن‪ ،‬دون الحديث عن آالف الناس العاديين الذين‬ ‫اخت��اروا العيش يف المنفى بغض��اً يف العيش يف بالدهم‬ ‫تحت حكم "األخ القائد"‪ .‬ويف أوس��اط ما يمكن تسميته‬ ‫بالمجتمع الليبي المع��ارض يف منايف ديار العرب والغرب‬

‫كانت ش��جاعة اإلعالن ع��ن معارضة (الق��ذايف) ونظامه‬ ‫ن��ادرة‪ .‬فمعظ��م الليبيين الذين هربوا م��ن النظام حملوا‬ ‫معه��م خوفهم من��ه‪ .‬وبالنظر لعدم وجود تاريخ سياس��ي‬ ‫حزبي واضح االنتش��ار يف عهد دولة االستقالل‪ ،‬كان وضع‬ ‫المعارضة الليبية يف الخارج يعكس واقع الفقر السياس��ي‬ ‫التنظيم��ي هذا‪ ،‬بحي��ث كانت "الجبه��ة الوطنية إلنقاذ‬ ‫ليبيا" التنظيم السياس��ي المعارض الوحيد من حيث كم‬ ‫أعضائه وصياغة برنامجه ونشاطه النضايل الملموس يف‬ ‫مقارعة نظام (القذايف) عام ‪ 1984‬يف ما ُعرف بأحداث باب‬ ‫العزيزية‪ .‬وتكوين قوة عس��كرية وطنية عمادها أس��رى‬ ‫حرب تشاد‪ ،‬ثم المشاركة الفاعلة‪ ،‬تخطيطاً وتنسيقا‪ ،‬مع‬ ‫حركة أكتوبر ‪ .1993‬كانت األحزاب وغيرها من تنظيمات‬ ‫خارج "الجبهة الوطنية إلنقاذ ليبيا" تش��كيالت معارضة‬ ‫لفظية يف أحس��ن األحوال‪ ...‬لكن تل��ك "الجبهة" القوية‬

‫الع ّشة‬ ‫فرج َ‬ ‫‪faragasha@gmail.com‬‬ ‫الفاعل��ة انهارت قوتها بالتوازي مع س��يطرة إدريس دبي‬ ‫عميل القذايف عىل الس��لطة يف انجامينا وعودة العالقات‬ ‫(األكث��ر من طبيعية مع مبارك المصري) يف الوقت الذي‬ ‫تورط فيه الس��يد صدام يف فخ غ��زو الكويت‪ ...‬عىل هذه‬ ‫الخلفية وجدت نفس��ي منخرطا يف واق��ع معارضة ليبية‬ ‫ينتابها اليأس من إمكانية الخالص من القذايف ونظامه‪.‬‬ ‫معارضة أنهكها كثرة المنش��قين المراهنين عىل مصالحة‬ ‫النظ��ام واإلنخراط يف مش��روع توريث (س��يف القذايف)‬ ‫باس��م اإلصالح‪ ...‬كانت الجالية العائشة يف منايف الغرب‬ ‫تق��در بعش��رات األل��وف‪ ،‬معظمهم ذوي روات��ب مريحة‪.‬‬ ‫وبينه��م الكثير من األثرياء‪ ،‬لكن معظمهم كانوا عازفين‬ ‫ع��ن المش��اركة يف تفعيل حركة المعارض��ة‪ .‬وكان أثرياء‬ ‫قلة اليتع��دون أصابع اليد الواحدة هم من دعم أنش��طة‬ ‫المعارضة مالياً‪.‬‬

‫اليــوم تختتـم فاعليـات مؤتمـر االقتصـاد اإلسـالمي‬ ‫تحت شعار "استراتيجيات التحول وآلياته"‬ ‫ليبيا الجديدة‪ :‬اسمهان الحجاجي‬ ‫تصوير‪ :‬سالم شعرانة‬ ‫انطلق��ت صب��اح أم��س االثني��ن بفن��دق‬ ‫كورنتي��ا بطرابل��س فاعلي��ات مؤتم��ر‬ ‫االقتصاد اإلسالمي الذي ينعقد تحت شعار‬ ‫استراتيجيات التحول وآلياته ‪.‬‬ ‫حضر انطالق فاعليات هذا المؤتمر النائب‬ ‫الثان��ي لرئي��س المؤتم��ر الوطن��ي العام‬ ‫الدكت��ور صال��ح المخزوم ووزي��ر االقتصاد‬ ‫مصطفى أبو فناس والسيد حسن الدروعي‬ ‫وكي��ل وزارة الصناع��ة والس��يد صهي��ب‬ ‫أبوش��يحة وكي��ل وزارة االقتصاد وعدد من‬ ‫خبراء االقتصاد واألس��اتذة واألكاديميون‬ ‫والبح��ا�� ومدي��رو الش��ركات والمص��ارف‬ ‫والجامعات والمراكز البحثية والمؤسس��ات‬ ‫العلمية ومجالس رجال األعمال ومنظمات‬ ‫المجتمع المدني ‪.‬‬ ‫ويف كلمت��ه بالمناس��بة أكد الس��يد صالح‬ ‫مخ��زوم عىل أهمي��ة انعقاد ه��ذا المؤتمر‬ ‫االقتص��ادي ‪ ..‬مش��ير ًا إىل أن اله��دف من‬ ‫انعقاده هو التحول إىل االقتصاد اإلسالمي‬ ‫وتحقي��ق اقتص��اد ق��وي س��يجلب األم��ن‬ ‫واالستقرار للدولة ‪.‬‬ ‫من جهته ن َّوه الس��يد مصطفي أبو فناس‬

‫وزير االقتص��اد إىل خطط ال��وزارة للتحول‬ ‫للصيرف��ة اإلس�لامية وأك��د بأنه��ا عملية‬ ‫كبيرة تحتاج إىل وضع إطار فكري وتشريع‬ ‫قانون��ي وآلي��ات ودليل إج��راءات وتأهيل‬ ‫وتدري��ب القادرين عىل التعامل مع النظام‬ ‫اإلس�لامي والمختل��ف تمام��اً ع��ن النظام‬ ‫التقليدي لألش��خاص والمؤسسات المالية‬ ‫واالطالع واالستفادة من تجارب المؤسسات‬ ‫المالي��ة م��ن ال��دول العربية واإلس�لامية‬ ‫األخرى واس��تعراض تجاربه��م وخلق تحول‬ ‫يك��ون يف االتج��اه الصحيح بش��كل علمي‬ ‫ومنظم ويؤدي إىل األهداف التي تس��عى‬

‫إليها وزارة االقتصاد‪ ،‬مؤكد ًا أن الهدف من‬ ‫تنظيم ه��ذا المؤتمر هو بحث فكرة تحول‬ ‫النظام المصريف من النظام التقليدي إىل‬ ‫نظام مصريف إس�لامي وفق أس��س علمية‬ ‫وإس�لامية ‪ ،‬ووض��ع آلي��ات اس��تراتيجية‬ ‫لتطبيقه ‪.‬‬ ‫وأض��اف بأن النظ��ام المصريف اإلس�لامي‬ ‫أصب��ح حقيق��ة واقع��ة يف جمي��ع أنح��اء‬ ‫العال��م وم��ن المتوق��ع أن تص��ل مجموع‬ ‫األصول اإلس�لامية خالل ه��ذا العام ‪2014‬‬ ‫إىل تريليونين اثنين ‪ ،‬وأن كثير ًا من دول‬ ‫العال��م ب��دأت تتج��ه نحو تطبي��ق قواعد‬

‫النظ��ام المصريف اإلس�لامي ‪ ،‬ألنها وجدت‬ ‫فيه الحل األمثل لكل األزمات التي تواجه‬ ‫أوروب��ا وأمريكا وغيره��ا من الدول ‪ ،‬والتي‬ ‫كانت السبب يف انهيار عدة بنوك ‪ ،‬وكادت‬ ‫أن تؤدي إىل انهيار عدة دول ‪.‬‬ ‫وع�لى هام��ش المؤتم��ر انعق��دت ورش��ة‬ ‫عمل حول السياس��ات المالية يف اإلس�لام‬ ‫"بيت المال اإلس�لامي"‪ ،‬كما سيعقد اليوم‬ ‫الثالثاء ورش��ة عمل أخرى بعن��وان‪ :‬آليات‬ ‫تمويل المش��روعات الصغرى والمتوسطة‬ ‫يف ظل االقتصاد اإلسالمي وسبل تفعيلها ‪.‬‬ ‫تفاصيل عن المؤتمر يف األعداد القادمة‬

‫واآلن ؟!!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬ ‫واآلن ‪ ..‬وق��د اتضح��ت الرؤي��ة ‪ ،‬أو لعله��ا زادت غموضاً‬ ‫هل ثمة من يتبرع بإيجاد حلول منطقية لهذا الالمنطقي‬ ‫الذي يحدث ؟‬ ‫(‪)2‬‬ ‫ثم��ة أم��ور متداخل��ة نش��هدها ‪ ،‬وكأن ه��ذه المنطق��ة‬ ‫المش��تعلة بن��ار ثوراتها تتش��كل م��ن جدي��د ‪ ،‬فالتمازج‬ ‫واالندم��اج واالنقس��ام والتداخل والتش��ظي ‪ ،‬كلها صور‬ ‫متناقض��ة لمش��هد واح��د ‪ ،‬ولكن يظل الس��ؤال ‪ :‬إىل أي‬ ‫مدى سيحتمل المشهد تناقضاته ؟‬ ‫(‪)3‬‬ ‫يف تون��س‪ ،‬يب��دو الوضع ظاهرياً أفضل م��ن غيره ‪ ،‬غير‬ ‫أن الش��ارع التونس��ي يعيش خطورة وجهي��ن متداخلين‬ ‫وج��ه للتلف��زة والتصريح��ات ‪ ،‬وآخ��ر للواق��ع المع��اش‬ ‫واس��تياء المواطن الزال يحفزه كل يوم عىل تكرار تجربة‬ ‫االش��تعال مجدد ًا بن��ار البوعزيزي ‪ ،‬وربما تكون مش��كلة‬ ‫المش��هد التونس��ي الحقيقية أن ن��ار البوعزيزي لم تخمد‬ ‫بعد ‪.‬‬ ‫(‪)4‬‬ ‫يف ليبي��ا‪ ،‬ال ش��يء يب��وح بأس��راره ‪ ،‬فالش��ارع ص��ار ملكاً‬ ‫لتنظيمات ال تمثيل لها يف المؤسس��ة الرسمية ‪ ،‬إال عن‬ ‫طري��ق التجاوز بالطبع‪ ،‬والمواط��ن أصبح واعياً بما فيه‬ ‫الكفاي��ة لهذا التناقض الص��ارخ ‪ ،‬وأصبح يعرف جيد ًا أن‬ ‫األح��زاب التي انتخبه��ا ذات يوم ليس لها وجود فعيل يف‬ ‫المجتمع ‪ ،‬لكنه��ا تعالج هذا القصور بتحالفات مع القوى‬ ‫التي تس��يطر عىل الش��ارع ‪ ،‬وبي��ن هذي��ن المتناقضين‬ ‫يغيب القرار السياس��ي وتمع��ن الدولة يف االنطفاء يوماً‬ ‫بعد يوم ‪.‬‬ ‫(‪)5‬‬ ‫يف ليبي��ا‪ ،‬يبدو الوضع أس��وأ من مثيل��ه يف تونس ويف‬ ‫مص��ر ‪ ،‬إنه س��يء إىل الحد ال��ذي تصبح فيه مؤسس��ات‬ ‫الدولة مج��ردة من مؤهالتها كافة كمؤسس��ات س��يادية‬ ‫بينم��ا تتنامي كل يوم مش��اعر المتربصي��ن بالعام ألجل‬ ‫الصالح الخاص ‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫يف مص��ر‪ ،‬يبدو الصراع متوازناً أكث��ر بوجود قوة الجيش‬ ‫والمؤسس��ة األمني��ة الت��ي تدعمها قوة تي��ار مدني يف‬ ‫مواجه��ة ق��وة مض��ادة م��ن أنص��ار الرئي��س المع��زول‬ ‫وتنظيمات تحاول الدعم من بعيد عبر عمليات عس��كرية‬ ‫يف س��يناء‪ ،‬خاصرة مص��ر الضعيفة النائي��ة ‪.‬ومابينهما‬ ‫تبدو الدولة المصرية يف حال ترقب وانتظار ‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫يف اليمن ‪،‬كما يف سوريا ‪ ،‬يبدو المشهد العسكري طاغياً‬ ‫عىل السياس��ي ‪ ،‬ألن لغة الحوار لم تعد مؤتمرات وقمم ‪،‬‬ ‫بق��در ماهي معارك وصوراي��خ ‪ ،‬أما يف العراق فإن أحداث‬ ‫الفلوج��ة والرم��ادي ت��دق اآلن المس��مار األخير يف نعش‬ ‫الدولة المؤسساتية العراقية ألول مرة منذ عهد حمورابي‬ ‫العظيم ‪ ،‬س��نة عاصفة تلك التي مرت ‪ ،‬لكن األمل يظل‬ ‫يف هذه التي تقبل اآلن !!‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 344