Issuu on Google+

‫وزير التصالت‪ :‬شباب مصر "مبدع" وقادر على تصدير البتكار للعالم‬ ‫صديق العيسوي | ‪Thu, 20-10-2011 - 4:06‬‬ ‫منوعات‬

‫•‬

‫رئيس النقابه المستقلة للعاملين بالمصرية للتصالت يتهم المصرى اليوم بالتضليل‬

‫محمد سالم وزير التصالت وتكنولوجيا المعلومات‬ ‫أكد الدكتور محمد سالم وزير التصالت وتكنولوجيا المعلومات على أن الدور البارز لشباب‬ ‫المبدعين المصريين في إثراء المحتوى التقني في كافة المجالت الحيوية التي يحتاجها‬ ‫العالم يتأكد يوم ا ً بعد يوم من خلل التطبيقات البتكارية والمحتوى البناء الذي يقدمه شباب‬ ‫مصر‪ ،‬مضيف ا ً أن مصر زاخرة بالمواهب من الشباب المبدع القادر على أن يجسد بأفكاره‬ ‫البداعية التي تساهم بشكل كبير في خلق قيمة مضافة حقيقية تضاف للقتصاد القومي‪،‬‬ ‫مستشهدا في هذا الصدد بالتطبيقات المصرية الخمسة التي تم ترشيحها في نوفمبر ‪، 2010‬‬ ‫لنيل جائزة القمة العالمية والتي فاز بها تطبيق “ميديكا” المصري الذي اختير كأحد‬ ‫التطبيقات الخمسة الولى على مستوى العالم في مجال البيئة والصحة‪ ،‬مشيرا إلى أنه‬ ‫يدعم بقوة هذا التوجه حتى يتمكن الشباب من ترجمة أفكاره إلى برامج وتطبيقات من خلل‬ ‫شركاته الخاصة بما يسهم في تصدير البداع المصري إلى العالم بأسره‪ ،‬جاء ذلك على‬ ‫هامش إفتتاح الوزير لمركز" نوكيا" العالمية لتطبيقات المحمول بالقرية الذكية الذى تم‬ ‫التابع لوزارة التصالت )‪ (TIEC‬إنشائه بالتعاون مع مركز البداع التكنولوجى وريادة العمال‬ ‫‪.‬وتكنولوجيا المعلومات‬ ‫وشهد الوزير مراسم العلن عن الدورة الثانية لمسابقة "بالمصري" في مجال البداع‬ ‫التكنولوجي‪ ،‬والتي تركز على أربعة محاور رئيسية هذا العام وهي التواصل الجتماعي‪،‬‬ ‫‪.‬والتنمية المستدامة‪ ،‬واللعاب الترفيهية‪ ،‬واللعاب في مجال المعرفة‬ ‫من جانبه أثنى "روبرتو تانزى" سفير فنلندا في مصر على هذه الشراكة معتبرا ً أن مصر‬ ‫حليفا ً اقتصادي ا ً وأن شركة مثل نوكيا العالمية واختيارها للسوق المصري يأتي انطلقا ً من ثقة‬ ‫بلده في السوق المصرية والتي تعتبرها سوقا ً رائدا ً في المنطقة وأن مصر لها الريادة في‬ ‫‪.‬الدعم الحكومي لشركات القطاع الخاص العالمية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات‬ ‫وعلى جانب آخر تقدم المهندس "محمد أبوقريش عبدالمعبود" رئيس النقابة المستقلة‬ ‫للعاملين بالشركة المصرية للتصالت ببلغ للنائب العام المستشار عبدالمجيد محمود ضد‬ ‫كل من رجل العمال كامل توفيق دياب رئيس مجلس إدارة جريدة المصرى اليوم ومجدى‬


‫الجلد رئيس تحرير الجريدة ومحمد فارس وفتحى ابوحطب ونوارة يونس يتهمهم بالتضليل‬ ‫والكذب ونشر تصريحاته مغلوطة تم نسبها إليه‬ ‫وذكر فى بلغه أنه فوجئ صباح يوم الخميس ‪ 20‬أكتوبر الجارى بتصريح على لسانه نشرته‬ ‫الجريدة فى صفحتها الولى تحت عنوان "عمال المصرية للتصالت يهددون بقطع النترنت‬ ‫السبوع المقبل" ‪ ،‬وهذا التصريح عار تماما عن الصحة ولم يحدث نهائيا لى جريدة على‬ ‫الطلق وقد تناقلته الصحف والمواقع اللكترونيه دون أن تتأكد من صحة الخبر‬ ‫وأضاف أبوقريش فى بلغه أن الخبر مدسوس وكاذب ولم يصدر نهائيا والغرض منه تشوية‬ ‫سمعة الشرفاء ‪ ،‬مشيرا إلى أن نشر الخبر على موقع الجريدة يخفى وراءه الوجه القبيح‬ ‫لزناب النظام السابق الذين ل زالوا متواجدين بمواقع عدة ومؤثرة سواء بالعلم أو غيره‬ ‫لنشر الفتنه وتشويه الحركات الحتجاجية السلمية المشروعة التى يقوم بها عمال مصر‬ ‫سواء بالشركة المصرية للتصالت او المؤسسات الخرى والذين يسعون إلى تطهير تلك‬ ‫المؤسسات من الفساد المستشرى بها ‪ ،‬بالضافة إلى أن نشر تلك الخبار الكاذبه يهدف‬ ‫إلى زيادة إشتعال الزمة بين الشركة أو المؤسسات من جهه وأبنائها من العاملين بها من‬ ‫جهه أخرى ‪ ،‬وكذلك التدبير والتحريض على ما هو أسوأ للضرار بمصالح الوطن والمواطنيين‬ ‫والعمل ضد الثورة‬ ‫وأشار أيوقريش إلى ان المادة "‪ "188‬من قانون العقوبات تنص على أن " يعاقب بالحبس‬ ‫مدة ل تتجاوز سنة وبغرامة ل تقل عن ‪ 5‬آلف جنيه ول تزيد عن ‪ 20‬الف جنيه ‪ ،‬كل من نشر‬ ‫بسوء قصد أخبارا أو بيانات أو إشاعات كاذبة منسوبا كذبا للغير من شانها تكدير السلم العام‬ ‫‪" .‬أو إثارة الفزع بين الناس أو إلحاق الضرر بالمصلحة العاملة‬ ‫وطالب فى بلغه بسرعة التحقيق مع المشكو فى حقهم وإحالة المخالف منهم للمحاكمة ‪،‬‬ ‫وتطبيق القانون عليهم‬


التحرير---البلاغ المقدم ضد المصرى اليوم لنشرة خبر كاذب