Issuu on Google+


‫خادم احلرمني ال�رشيفني‬ ‫امللك عبدالله بن عبدالعزيز �آل �سعود‬

‫عاهل اململكة العربية ال�سعودية‬

‫ح�رضة �صاحب اجلاللة‬ ‫امللك حمد بن عي�سى �آل خليفة‬

‫ملك مملكة البحرين املفدى‬

‫ح�رضة �صاحب ال�سمو‬ ‫ال�شيخ �صباح الأحمد اجلابر ال�صباح‬

‫�أمري دولة الكويت‬


‫احملتويات‬ ‫كلمة رئيس مجلس اإلدارة ‬

‫‪3‬‬

‫أعضاء مجلس اإلدارة ‬

‫‪4‬‬

‫تقرير مجلس اإلدارة ‬

‫‪6-5‬‬

‫اإلدارة التنفيذية ‬

‫‪7‬‬

‫اإلنتاج ‬

‫‪9-8‬‬

‫السالمة والوقاية من احلوادث ‬

‫‪13-10‬‬

‫اخلدمات الفنية ‬

‫‪17-14‬‬

‫الصيانة ‬

‫‪20-18‬‬

‫التسويق ‬

‫‪23-22‬‬

‫التدريب والتطوي ر‬

‫‪25-24‬‬

‫األنشطة االجتماعية والرياضية ‬

‫‪27-26‬‬

‫خدمة اجملتمع ‬

‫‪29-28‬‬

‫تقرير مدققي احلسابات ‬

‫‪54-30‬‬

‫‪2‬‬


‫كلمة رئيس مجلس اإلدارة‬ ‫ال�سمو ال�شيخ خليفة بن �سلمان �آل خليفة رئي�س الوزراء املوقر‪،‬‬ ‫و�صاحب ال�سمو ال�شيخ �سلمان بن حمد �آل خليفة ويل العهد‬ ‫القائد العام لقوة دفاع البحرين‪.‬‬

‫جاء عام ‪2006‬م ليتوج جناحات الأ عوام ال�سابقة‪ ،‬واجهت‬ ‫فيه ال�شركة حتديات كثرية كما حققت خالله � إجنازات كبرية‬ ‫عادت عليها مبكا�سب كبرية توجتها ب�أرباح �صافية غري م�سبوقة‬ ‫مع نهاية العام و�سمعة عاملية مرموقة‪.‬‬

‫كما �أود �أن �أعرب عن خال�ص ال�شكر والتقدير لل�سادة امل�ساهمني‬ ‫على ثقتهم الغالية‪ ،‬و� إميانهم الرا�سخ ب�أهمية التعاون اخلليجي‪.‬‬ ‫و�أثمن كثري ًا جهود � إخواين �أ�صحاب ال�سعادة �أع�ضاء جمل�س‬ ‫الإدارة املوقرين على حر�صهم ودعمهم مل�سرية هذه ال�شركة‬ ‫الرائدة‪.‬‬

‫فبنهاية عام ‪2006‬م حققت ال�شركة �أرباح ًا �صافية بلغت ‪162‬‬ ‫مليون دوالر ًا �أمريكي ًا �أي بزيادة تعادل ‪ %27‬عن الأ رباح املحققة‬ ‫عام ‪2005‬م وكذلك ميثل ‪ %102‬عائد ًا على ر�أ�س املال املدفوع‪.‬‬ ‫وقد �أنتجت ال�شركة خالل العام ‪2006‬م ما جمموعه‬ ‫‪ 1.481.896‬طن ًا مرتي ًا من مواد الأ مونيا وامليثانول و�سماد‬ ‫اليوريا بكل كفاءة واعتمادية‪ ،‬كما بلغت �صادراتها � إىل الأ �سواق‬ ‫العاملية املختلفة ‪ 1.112.751‬طن ًا مرتياً‪ .‬كما مت ا�ستخدام‬ ‫‪ 353.545‬طن ًا مرتي ًا من مادة الأ مونيا املنتجة لإنتاج �سماد‬ ‫اليوريا‪.‬‬

‫وعندما �أذكر الإجنازات الكبرية التي حققتها ال�شركة ال‬ ‫يفوتني �أن �أ�شكر الإدارة التنفيذية بال�شركة على جهودها‬ ‫املتوا�صلة‪ ،‬وتخطيطها الرائع لتنفيذ الر�ؤية وال�سيا�سة املعتمدة‬ ‫لل�شركة وحتويلها � إىل واقع ملمو�س‪ .‬كما �أود �أن �أ�شيد بجهود‬ ‫و� إخال�ص وتعاون جميع العاملني بال�شركة وحر�صهم على �أداء‬ ‫واجباتهم على �أكمل وجه مما عزز من روح الأ �سرة الواحدة‬ ‫والفريق الواحد والذي �أدى � إىل حتقيق هذه الإجنازات‬ ‫وو�ضع ال�شركة يف م�صاف ال�شركات العاملية العاملة يف جمال‬ ‫البرتوكيماويات‪.‬‬

‫وا�ستمرار ًا للإ جنازات الكبرية التي حققتها ال�شركة يف جماالت‬ ‫الإنتاج والت�شغيل وال�صيانة والبيئة والتدريب والبحرنة‪ ،‬وانتها ًء‬ ‫بح�صول ال�شركة على �أهم جوائز ال�صحة املهنية وال�سالمة من‬ ‫اجلمعية الربيطانية للوقاية من احلوادث (‪ )RoSPA‬فقد نالت‬ ‫ال�شركة خالل العام ‪2006‬م جائزة ال�سالمة لقطاع الكيماويات‬ ‫وجائزة التفوق البيئي من معهد املهند�سني الكيميائيني يف‬ ‫اململكة املتحدة‪.‬‬

‫عيسى بن علي آل خليفة‬ ‫رئي�س جمل�س الإدارة‬

‫ولقد كان لدعم وم�ساندة وتوجيهات القيادة الر�شيدة باململكة‬ ‫الأ ثر الكبري يف حتقيق هذه الإجنازات وال�سجل امل�شرّف‬ ‫لعملياتها‪ ،‬وارتباطاتها الفاعلة مع البيئة واملجتمع‪ .‬فال�شكر‬ ‫وعظيم االمتنان � إىل مقام ح�ضرة �صاحب اجلاللة امللك‬ ‫حمد بن عي�سى �آل خليفة ملك مملكة البحرين‪ ،‬و�صاحب‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪3‬‬


‫معايل ال�شيخ‬ ‫عي�سـى بن علـي �آل خليفـة‬ ‫رئي�س جمل�س الإدارة‬

‫أعضاء مجلس اإلدارة‬

‫الدكتور حممد عبدالرحمن الرتكيت‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة املنتدب‬

‫الأ �ستاذ نا�صر �أحمد ال�سياري‬ ‫نائب رئي�س جمل�س الإدارة‬

‫الأ �ستاذ �أحمد عبدالرحمن ال�سيد‬ ‫ع�ضو جمل�س الإدارة‬

‫أال�ستاذ يو�سف حمد العتيقي‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة‬

‫أال�ستاذ أ�نور �سعيد بن �سالمه‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة‬

‫الدكتور �أحمد علي ال�شريان‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة‬

‫أال�ستاذ حممد بن علي اليمني‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة‬

‫أال�ستاذ عبدالعزيز حممد الرواف‬ ‫ع�ضو جمل�س ا إلدارة‬

‫‪4‬‬


‫تقرير مجلس اإلدارة‬ ‫للسادة املساهمني‬ ‫للسنة املنتهية في ‪ 31‬ديسمبر ‪2006‬م‬

‫�أهمها ح�صولها على �أعلى جائزة لل�صحة املهنية وال�سالمة من‬ ‫اجلمعية الربيطانية للوقاية من احلوادث (‪� )RoSPA‬أال وهي‬ ‫جائزة ال�سالمة لقطاع الكيماويات ولل�سنة الثالثة على التوايل‬ ‫وجائزة التفوق البيئي من معهد املهند�سني الكيميائيني يف‬ ‫اململكة املتحدة‪.‬‬

‫ي�سر جمل�س � إدارة �شركتكم �أن يقدم تقريره ال�سابع والع�شرين‬ ‫مو�ضح ًا فيه الإجنازات املتميزة التي حققتها ال�شركة خالل‬ ‫�سنة ‪2006‬م يف �أن�شطتها املالية والفنية والإدارية والت�سويقية‪.‬‬ ‫لقد ا�ستمرت ال�شركة يف الرتكيز على مراعاة �أق�صى عوامل‬ ‫واحتياطات ال�صحة وال�سالمة والأ من‪ ،‬ومت بف�ضل ذلك حتقيق‬ ‫رقم ًا قيا�سي ًا جديد ًا يف عدد �ساعات العمل بدون حوادث م�ضيعة‬ ‫للوقت بلغت ‪� 8.473.155‬ساعة عمل �شاملة عمال ال�شركة‬ ‫واملقاولني �أي ما يعادل �أكرث من ‪ 1622‬يوم عمل بدون حوادث‬ ‫م�ضيعة للوقت‪.‬‬

‫كذلك ا�ستمر العمل يف حت�سني نظام اجلودة ‪ ISO9001‬ليعد‬ ‫منوذج ًا رائع ًا حيث ح�صلت ال�شركة على �شهادة الآيزو ‪27001‬‬ ‫لأ من �أنظمة املعلومات وبذلك ت�صبح هذه الإ�ضافة نقلة نوعية يف‬ ‫طريق التنمية امل�ستدامة لنظم اجلودة املعمول به يف ال�شركة‪.‬‬ ‫وقد بلغ املعدل ال�شهري للقوى العاملة ‪ 474‬عام ًال بالإ�ضافة‬ ‫� إىل ‪ 44‬متدرباً‪ .‬ووا�صلت ال�شركة اهتمامها يف تطوير العن�صر‬ ‫الب�شري � إذ بلغ وهلل احلمد املجموع الكلي للذي مت تدريبهم حتي‬ ‫نهاية ال�سنة ‪ 374‬خريج ًا منهم ‪ 66‬مهند�ساً‪ .‬كما جتاوزت ن�سبة‬ ‫العاملني يف ال�شركة ‪.٪81‬‬

‫كما وا�صلت ال�شركة جهودها الكبرية يف تنفيذ خمططاتها‬ ‫للت�شغيل وال�صيانة والت�سويق وتطوير الأ نظمة والعن�صر‬ ‫الب�شري وتنفيذ م�شاريعها الر�أ�سمالية وتر�شيد الإنفاق وخف�ض‬ ‫امل�صروفات دون امل�سا�س ب�سالمة و�أمن امل�صانع من خالل عدة‬ ‫حماور �أهمها ا�ستمرارية الت�شغيل بكفاءة عالية وتنفيذ ال�صيانة‬ ‫التوقعية والوقائية وت�صنيع قطع الغيار داخلي ًا مما �ساعد على‬ ‫حتقيق �أرباح ًا قيا�سي ًة �صافي ًة تعد الأ على يف تاريخ ال�شركة حيث‬ ‫بلغت بنهاية العام ‪ 162‬مليون دوالر ًا �أمريكياً‪.‬‬

‫و�ضمن فعاليات ال�شركة جتاه املجتمع ا�ستمر برنامج التوعية‬ ‫البيئية لطلبة املدار�س للعام اخلام�س على التوايل كما مت‬ ‫تد�شني الدورة الثالثة لربنامج الرتبية وجيبك للبحث البيئي‬ ‫بعد النجاح الكبري الذي القته الدورتني الأ وىل والثانية للعامني‬ ‫الدرا�سيني املا�ضيني‪.‬‬

‫وخالل �سنة ‪2006‬م بلغت كمية ما مت � إنتاجه من مواد‬ ‫الأ مونيا وامليثانول و�سماد اليوريا ‪ 1.481.896‬طن ًا مرتي ًا مت‬ ‫ت�صدير‪ 1.112.751‬طن ًا مرتي ًا منها على منت ‪ 87‬ناقلة‪ ،‬كما‬ ‫مت ا�ستغالل ‪ 353.545‬طن ًا مرتي ًا من مادة الأ مونيا املنتجة‬ ‫لإنتاج �سماد اليوريا‪.‬‬

‫ولقد كان ل�سجل ال�شركة احلافل و� إجنازاتها املتميزة �صيت‬ ‫عاملي يف عامل البرتوكيماويات والأ �سمدة ا�ستقبلت على �أثرها‬ ‫ال�شركة كبار الزوار من خمتلف القطاعات والدول‪.‬‬

‫�أما على �صعيد فعاليات ال�شركة حملي ًا و� إقليمي ًا وعاملي ًا فتعد �سنة‬ ‫‪2006‬م �سنة متميزة تفوقت فيها ال�شركة يف جميع الأ �صعدة كان‬

‫بالإ�ضافة � إىل فوزها بجائزة احلريري لأ ف�ضل منظومة ت�شغيل‬ ‫يف العامل العربي لعام ‪2006‬م‪ ،‬وفوزها باجلائزة العاملية‬ ‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪5‬‬


‫تقرير مجلس اإلدارة‬ ‫للسادة املساهمني‬ ‫(تتمة)‬ ‫البحرين على دعمهم املتوا�صل لل�شركة‪.‬‬

‫للإ دارة البيئية لأ ف�ضل التطبيقات يف القطاع اخلا�ص املُنبثقة‬ ‫عن جامعة الدول العربية برعاية خادم احلرمني ال�شريفني‬ ‫امللك عبداهلل بن عبدالعزيز �آل �سعود عاهل اململكة العربية‬ ‫ال�سعودية‪.‬‬

‫ويعرب جمل�س الإدارة عن خال�ص �شكره وتقديره لل�سادة‬ ‫امل�ساهمني يف ال�شركة وهم حكومة مملكة البحرين ممثلة يف‬ ‫الهيئة الوطنية للنفط والغاز‪ ،‬وال�شركة ال�سعودية لل�صناعات‬ ‫الأ �سا�سية (�سابك) باملمكلة العربية ال�سعودية‪ ،‬و�شركة �صناعة‬ ‫الكيماويات البرتولية بدولة الكويت‪ ،‬مل�ساندتهم ودعمهم‪.‬‬

‫ولأ ول مرة باململكة مت ا�ستحداث جائزة دملون العاملية للبيئة‬ ‫لأ ف�ضل م�ؤ�س�سة بيئية بالتعاون مع اجلمعية الربيطانية للوقاية‬ ‫من احلوادث (‪.)RoSPA‬‬

‫وال ي�سع املجل�س يف اخلتام � إال �أن يوجه جزيل �شكره وتقديره‬ ‫للإ دارة التنفيذية بال�شركة ويثني على جهود العاملني وتفانيهم‬ ‫و� إخال�صهم يف البذل والعطاء املتوا�صل مما كان له عظيم الأ ثر‬ ‫يف حتقيق الإجنازات املتميزة التي حققتها ال�شركة خالل �سنة‬ ‫‪2006‬م‪.‬‬

‫كما �أن ال�شركة ت�أمل يف احل�صول على الغاز الكايف لتحقيق‬ ‫طموحاتها يف � إقامة التو�سعات الالزمة وب�سعر تناف�سي لتنفيذ‬ ‫امل�شاريع امل�ستقبلية ويف حالة عدم توفر الغاز يف البحرين‬ ‫ف�سوف تقوم ال�شركة بدرا�سة فر�ص ا�ستمثارية خارج مملكة‬ ‫البحرين‪.‬‬ ‫كذلك ا�ستمر العمل يف حت�سني نظام اجلودة �آيزو ‪9001‬‬ ‫ليعد منوذج ًا رائع ًا حيث ح�صلت ال�شركة على �شهادة الآيزو‬ ‫‪ 27001‬لأ من �أنظمة املعلومات وبذلك ت�صبح هذه اال�ضافة نقلة‬ ‫نوعية يف طريق التنمية امل�ستدامة لنظم اجلودة املعمول به يف‬ ‫ال�شركة‪.‬‬ ‫وي�سر جمل�س � إدارة ال�شركة �أن يرفع �أ�سمى �آيات ال�شكر والعرفان‬ ‫� إىل مقام ح�ضرة �صاحب اجلــاللة املــلك حم ــد بـن عي ــ�سى‬ ‫�آل خليفة ملك مملكة البحرين‪ ،‬و�صاحب ال�سمو ال�شيخ خليفة بن‬ ‫�سلمان �آل خليفة رئي�س الوزراء املوقر‪ ،‬و�صاحب ال�سمو ال�شيخ‬ ‫�سلمان بن حمد �آل خليفة ويل العهد القائد العام لقوة دفاع‬

‫‪6‬‬


‫اإلدارة التنفيذية‬ ‫جلو�س ًا من اليمني �إىل الي�سار‬

‫وقوف ًا من اليمني �إىل الي�سار‬

‫املهند�س �أحمد عبدال��ه نورالدين‬

‫ال�سيد‪ /‬فوزي �أحمد اجلابر‬

‫املهند�س �إدوارد هورن‬

‫ال�سيد‪ /‬زهري عبدالعزيز توفيقي‬

‫ال�سيد‪ /‬عادل �أحمد عبدامللك‬

‫املهند�س عبدالرحمن عبداحل�سني جواهري‬

‫ال�سيد‪ /‬عدنان عبدالرزاق املحمود‬

‫املهند�س فا�ضل مال الله ا ألن�صاري‬

‫املهند�س يو�سف عبدالله يو�سف‬

‫املهند�س يو�سف �إبراهيم فخرو‬

‫املهند�س يا�رس عبدالرحيم حممد‬

‫مدير اخلدمات الفنية‬ ‫مدير العالقات العامة‬

‫مدير تقنية املعلومات‬

‫مدير الت�سويق والتخطيط‬

‫مدير ال�شئون ا إلدارية‬ ‫املدير املايل‬

‫مدير ال�صيانة‬

‫نائب املدير العام لل�شئون الفنية‬ ‫املدير العام‬

‫مدير عمليات امل�صانع‬

‫مدير أالمن و ال�سالمة‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪7‬‬


‫اإلنتاج‬ ‫· حققت ال�شركة املزيد من الإجنازات اجلديدة يف‬ ‫‪ 16‬دي�سمرب ‪2006‬م عندما جتاوز الإنتاج الرتاكمي‬ ‫للأ مونيا واليوريا وامليثانول عن ‪ 22.22‬مليون طن‬ ‫منذ عام ‪1985‬م‪ .‬وقد �أمكن حتقيق ذلك بف�ضل‬ ‫اجلهود املخل�صة جلميع املوظفني على مدار ال�سنني‬ ‫ب�صفة م�ستمرة‪.‬‬

‫لقد كان عام ‪2006‬م عام حتقيق العديد من الإجنازات الهامة‬ ‫لدائرة عمليات امل�صانع حيث مت ت�شغيل جميع امل�صانع بطريقة‬ ‫موثوق بها و�آمنة وبكفاءة عالية فيما مت االلتزام باملعايري‬ ‫املن�صو�ص عليها فيما يتعلق بجميع املنتجات‪.‬‬ ‫كان الإنتاج ال�سنوي للأ مونيا وامليثانول واليوريا واملنتجات‬ ‫القابلة للبيع كما يلي‪:‬‬

‫الإنتاج الرتاكمي أ‬ ‫للمونيا (ب�آالف الأ طنان) لعام ‪2006‬م‬ ‫الأ مونيا‬ ‫امليثانول‬ ‫اليوريا‬ ‫جمموع الإنتاج‬ ‫الأ مونيا امل�ستهلكة لإنتاج اليوريا‬ ‫جمموع الإنتاج القابل للبيع‬

‫‪500‬‬ ‫‪450‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪350‬‬ ‫‪300‬‬ ‫‪250‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪150‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪0‬‬

‫‪ 450.619‬طن‬ ‫‪ 406.595‬طن‬ ‫‪ 624.682‬طن‬ ‫‪ 1.481.896‬طن‬ ‫‪ 353.545‬طن‬ ‫‪ 1.128.351‬طن‬

‫يناير فرباير مار�س �أبريل مايو‬

‫· ‬

‫ويذكر ان الإنتاج الكلي امل�شرتك (الأ مونيا ‪ +‬اليوريا ‪ +‬امليثانول)‬ ‫لل�سنة قد زاد بن�سبة ‪ %6‬عن امليزانية التقديرية‪.‬‬

‫· ‬

‫الإنتاج الرتاكمي لعام ‪2006‬م (ب�آالف الأ طنان)‬

‫· ‬

‫‪700‬‬ ‫‪600‬‬ ‫‪500‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪300‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪0‬‬

‫· ‬ ‫يناير فرباير مار�س �أبريل مايو‬

‫يونيو‬

‫يوليو �أغ�سط�س �سبتمرب �أكتوبر نوفمرب دي�سمرب‬

‫الأ مونيا‬ ‫اليوريا‬ ‫امليثانول‬

‫‪8‬‬

‫يونيو‬

‫يوليو �أغ�سط�س �سبتمرب �أكتوبر نوفمرب دي�سمرب‬

‫ا�ستكمل م�صنع الأ مونيا ‪ 593‬يوم ًا من الإنتاج‬ ‫الت�شغيلي امل�ستمر يف نهاية عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫جتاوز الإنتاج الرتاكمي مل�صنع الأ مونيا منذ عام‬ ‫‪1985‬م ‪ 8.639‬مليون طن مع نهاية دي�سمرب‬ ‫‪2006‬م‪.‬‬ ‫حقق م�صنع الأ مونيا ن�سبة ‪%102.9‬من ا�ستغالل‬ ‫الطاقة الإنتاجية الق�صوى و‪ %103.3‬من عامل‬ ‫اال�ستغالل الأ ق�صى يف عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫بلغ عامل الت�شغيل امل�ستمر مل�صنع الأ مونيا ‪%99.6‬‬ ‫خالل عام ‪2006‬م‪.‬‬


‫· حقق م�صنع امليثانول ن�سبة ‪ %103.1‬من ا�ستغالل‬ ‫الطاقة الإنتاجية الق�صوى و‪ %104.1‬من عامل‬ ‫اال�ستغالل الأ ق�صى يف عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫· بلغ عامل الت�شغيل امل�ستمر مل�صنع امليثانول ‪%99‬‬ ‫خالل عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫· ا�ستكمل م�صنع امليثانول ‪ 494‬يوما من الإنتاج‬ ‫الت�شغيلي امل�ستمر يف نهاية �سبتمرب ‪2006‬م‪.‬‬ ‫قدم ق�سم خدمات الر�صيف البحري دعما غري م�سبوق على‬ ‫مدار العام جلميع دوائر الإنتاج‪.‬‬

‫الإنتاج الرتاكمي لليوريا (ب�آالف الأ طنان) لعام ‪2006‬م‬ ‫‪700‬‬ ‫‪600‬‬ ‫‪500‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪300‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪0‬‬

‫يناير فرباير مار�س �أبريل مايو‬

‫يونيو‬

‫يوليو �أغ�سط�س �سبتمرب �أكتوبر نوفمرب دي�سمرب‬

‫· حقق م�صنع اليوريا ن�سبة ‪ %100.7‬من ا�ستغالل‬ ‫الطاقة الإنتاجية الق�صوى و‪ %101.7‬من عامل‬ ‫اال�ستغالل الأ ق�صى يف عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫· بلغ عامل الت�شغيل امل�ستمر مل�صنع اليوريا ‪ %99‬خالل‬ ‫عام ‪2006‬م‪.‬‬

‫‪1200‬‬ ‫‪1000‬‬ ‫‪800‬‬ ‫‪600‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪0‬‬

‫الإنتاج الرتاكمي للميثانول (ب�آالف الأ طنان) لعام ‪2006‬م‬ ‫‪450‬‬ ‫‪400‬‬ ‫‪350‬‬ ‫‪300‬‬ ‫‪250‬‬ ‫‪200‬‬ ‫‪150‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪0‬‬

‫يناير فرباير مار�س �أبريل مايو‬

‫يونيو‬

‫يوليو �أغ�سط�س �سبتمرب �أكتوبر نوفمرب دي�سمرب‬

‫يناير فرباير مار�س �أبريل مايو‬ ‫امليثانول الفعلي‬ ‫الأ مونيا الفعلي‬ ‫اليوريا الفعلي‬ ‫املجموع‬

‫يونيو‬

‫يوليو �أغ�سط�س �سبتمرب �أكتوبر نوفمرب دي�سمرب‬

‫على مدار العام‪ ،‬مت � إنتاج الأ مونيا وامليثانول واليوريا العالية‬ ‫اجلودة لل�سوق الرئي�سية ومت توخي العناية الكاملة بجودة الإنتاج‬ ‫ب�صفة م�ستمرة‪ .‬ومت ت�صدير ما جمموعه ‪ 1.11‬مليون طن من‬ ‫املنتجات خالل عام ‪2006‬م‪.‬‬

‫· جتاوز الإنتاج الرتاكمي مل�صنع امليثانول ملا يقارب‬ ‫‪ 8.65‬مليون طن يف نهاية دي�سمرب ‪2006‬م وذلك‬ ‫منذ عام ‪1985‬م‪.‬‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪9‬‬


‫السالمة والصحة والبيئة‬ ‫�شهد عام ‪2006‬م ا�ستمرار م�ساعي �شركة اخلليج ل�صناعة‬ ‫البرتوكيماويات لتح�سني �أداءها يف جماالت ال�سالمة وال�صحة‬ ‫واملحافظة على البيئة توجت بعدد من الإجنازات امل�شرفة التي‬ ‫من �أهمها احل�صول على درع قطاع ال�صناعات الكيماوية‪،‬‬ ‫وللمرة الثالثة على التوايل من قبل اجلمعية امللكية للوقاية من‬ ‫احلوادث (رو�سبا) وتد�شني جائزة دملون العاملية حلماية البيئة‬ ‫تقدير ًا لدور ال�شركة البارز يف جماالت ال�سالمة وال�صحة‬ ‫واملحافظة على البيئة والتي تعترب � إ�ضافة جديدة للجوائز التي‬ ‫تقدمها رو�سبا انطالق ًا من ‪2007‬م‪.‬‬

‫ل�ساعات العمل بدون حوادث ‪ . 8.473.155‬وجاءت‬ ‫هذه الإجنازات من خالل الرتكيز امل�ستمر على حث‬ ‫العاملني على الإبالغ عن الأ و�ضاع الغري �آمنة وحماولة‬ ‫ت�صحيحها قبل تفاقمها وزيادة عدد الزيارات‬ ‫التفتي�شية للم�صانع ومواقع العمل املختلفة‪ ،‬فقد‬ ‫�أمتت ال�شركة ‪ 29‬تدقيق ًا داخلي ًا يف جمال ال�سالمة‬ ‫وال�صحة واملحافظة على البيئة‪.‬‬ ‫‪ .3‬متت مراجعة ت�صاريح العمل ونظام الطوارئ املعمول‬ ‫به يف ال�شركة و� إعادة � إ�صداره خالل ‪2006‬م‪.‬‬

‫كذلك مت خالل ‪2006‬م � إعادة النظر يف الأ نظمة والربامج‬ ‫املعمول بها يف جماالت ال�صحة وال�سالمة واملحافظة على‬ ‫البيئة بغر�ض حت�سينها وتطويرها بحيث تتواكب ومع متطلبات‬ ‫العمل امل�ستقبلية وبالأ خ�ص للتح�ضري لعمليات ال�صيانة‬ ‫ال�شاملة املخطط لها يف عام ‪2007‬م و� إعداد الكوادر وتدريبها‬ ‫على نظام ال�سالمة ال�سلوكية بهدف تطبيق هذا النظام خالل‬ ‫عام ‪2007‬م‪.‬‬

‫‪ .4‬قامت ال�شركة بعمل درا�سة �شاملة للأ و�ضاع‬ ‫الأ ورغونومية من خالل املعهد الكندي ملنع احلوادث‬ ‫ال�صناعية (ايابا)‪.‬‬ ‫‪ .5‬قامت ال�شركة ب�إعداد درا�سة �شاملة للأ و�ضاع الأ منية‬ ‫وحت�سينها مع املركز الدويل لتحديد املخاطر (‪.)RMI‬‬ ‫‪ .6‬بالتعاون مع رو�سبا �أكملت ال�شركة تدريب ما يزيد على‬ ‫‪ 288‬موظف ًا على نظام ال�سالمة ال�سلوكية بهدف‬ ‫� إعداد �أكرب عدد من املوظفني وت�أهيلهم يف هذا‬ ‫النظام وكيفية تطبيقه‪.‬‬

‫وفيما يلي �سرد لأ هم الإجنازات التي حققتها ال�شركة يف‬ ‫جماالت ال�سالمة وال�صحة خالل عام ‪2006‬م‪.‬‬

‫‪ .7‬ا�ست�ضافت ال�شركة ال�سيدة نينا راي�سن رئي�س جمل�س‬ ‫�أمناء املعهد الربيطاين لل�سالمة ورئي�س جلنة‬ ‫ال�سالمة وال�صحة املهنية وجلنة التحكيم برو�سبا‬ ‫التي زارت املجمع يف ‪2006/11/30‬م‪ ،‬وذلك لتقدمي‬ ‫درع قطاع ال�صناعات الكيماوية لل�شركة‪.‬‬

‫‪ .1‬د�شنت ال�شركة جائزة دملون العاملية لل�سالمة وال�صحة‬ ‫والبيئة بالتعاون مع رو�سبا‪.‬‬ ‫‪ .2‬مت � إكمال ‪� 5.393.236‬ساعة عمل �أو ‪ 1685‬يوم عمل‬ ‫م�ستمر بدون حوادث م�ضيعة للوقت‪ � .‬إ�ضافة � إىل‬ ‫ذلك‪� ,‬أمت عمال املقاولني ‪� 3.079.919‬ساعة عمل‬ ‫�أو ‪ 1223‬يوم عمل م�ستمر بدون حوادث م�ضيعة‬ ‫للوقت‪ .‬بذلك يتجاوز العدد الإجمايل الرتاكمي‬

‫‪ .8‬قامت ال�شركة بتدريب وت�أهيل ‪ 60‬م�سعف ًا �أولي ًا خالل‬ ‫‪2006‬م مما يرفع عدد امل�ؤهلني كم�سعفني �أوليني � إىل‬ ‫‪ 325‬م�سعفاً‪.‬‬ ‫‪10‬‬


‫�أما يف جمال البيئة فقد وا�صلت ال�شركة التزامها‬ ‫بالقوانني املحلية والعاملية للحفاظ على البيئة‬ ‫واجتازت بنجاح التقييم اخلارجي لنظام الإدارة‬ ‫البيئـية ‪ .ISO 14001‬وكما يف الأ عوام ال�سابقة‪ ،‬نفذت‬ ‫ال�شركة العديد من امل�شاريع الر�أ�سمالية التي ت�سهم‬ ‫يف احلفاظ على البيئة عن طريق تقليل امللوثات‬ ‫و� إعادة اال�ستخدام و التدوير‪.‬‬ ‫ووا�صلت ال�شركة جهودها لتو�سعة حديقة الأ ع�شاب‬ ‫الطبية التي افتتحها �سمو ال�شيخ عبداهلل بن حمد‬ ‫�آل خليفة حمافظ املحافظة اجلنوبية ورئي�س الهيئة‬ ‫العامة حلماية الرثوة البحرية والبيئة واحلياة‬ ‫الفطرية العام املا�ضي وزراعة العديد من الأ �شجار‬ ‫يف خمتلف �أرجاء جممع ال�شركة‪ .‬وكما يف ال�سنوات‬ ‫ال�سابقة‪� ،‬أطلقت ال�شركة ‪� 30‬ألف �سمكة �سبيطي يف‬ ‫مياه البحر بهدف تعزيز الرثوة ال�سمكية يف املياه‬ ‫الإقليمية للمملكة و� إعادة تزويد مزرعة الأ �سماك‬ ‫بقرابة ‪� 15‬ألف من �أ�صبعيات ال�سبيطي و ‪� 15‬ألف‬ ‫�أخرى من �أ�صبعيات الهامور ‪.‬‬ ‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪11‬‬


‫السالمة والصحة والبيئة‬ ‫(تتمة)‬

‫البيئة من خالل توافق عملياتها و �أن�شطتها مع البيئة وتنفيذ‬ ‫م�شاريع و �أن�شطة م�ؤازرة للبيئة‪.‬‬

‫ولن�شر الوعي البيئي لدى �أجيال امل�ستقبل‪ ،‬قدمت ال�شركة‬ ‫خالل العام املن�صرم ‪ 35‬حما�ضرة بيئية يف العديد من‬ ‫املدار�س العامة و اخلا�صة لي�صل عدد الطلبة امل�ستفيدين‬ ‫من برنامج التوعية البيئية � إىل �أكرث من ‪ 8000‬طالب وطالبة‬ ‫من ‪ 94‬مدر�سة منذ تد�شني هذا الربنامج يف ‪2001‬م‪ .‬كما‬ ‫زار ال�شركة ‪ 800‬طالب وطالبة للإ طالع على امل�شاريع البيئية‬ ‫� إ�ضافة � إىل الزوار الآخرين من كبار امل�سئولني من داخل‬ ‫وخارج اململكة‪.‬‬

‫وتعكف ال�شركة حالي ًا على تو�سعة مزرعة الأ �سماك اخلريية‬ ‫للمرة الثانية ب� إن�شاء حو�ض ثالث لرتبية الأ �سماك من املتوقع‬ ‫البدء يف تنفيذه بداية العام املقبل‪ .‬كما تعتزم ال�شركة العام‬ ‫القادم تخ�صي�ص املنطقة املح�صورة بني ال�ساحل ال�شمايل‬ ‫ومرافق ت�صدير اليوريا كمحمية طبيعية للأ �سماك مب�ساحة‬ ‫‪ 21.2‬كيلومرت مربع لت�صبح �أكرب م�شروع بيئي بحري من نوعه‬ ‫يف اململكة‪.‬‬

‫وللعام الدرا�سي الثاين على التوايل وا�صلت ال�شركة رعايتها‬ ‫لربنامج الرتبية وجيبك للبحث البيئي حيث تقدمت ‪25‬‬ ‫مدر�سة بـ ‪ 83‬بحث ًا للعام الدرا�سي ‪2006/2005‬م ومت اختيار‬ ‫و متويل ‪ 20‬م�شروع ًا منها‪.‬‬ ‫وي�أتي الإ�صدار الثاين من كتاب «جيبك التنمية امل�ستدامة‬ ‫وحماية البيئة» لي�ؤكد دور ال�شركة الريادي يف حماية البيئة‬ ‫مبا يحويه من الربامج وامل�شاريع البيئية التي نفذتها ال�شركة‬ ‫والر�سالة ال�سامية التي يوجهها للم�ؤ�س�سات ال�صناعية التخاذ‬ ‫دور ًا � إيجابي ًا م�ساند ًا للبيئة‪.‬‬ ‫وتوجت ال�شركة جهودها البيئية لهذا العام بالفوز بجائزة‬ ‫اململكة العربية ال�سعودية للإ دارة البيئية وجائزة الأ داء البيئي‬ ‫املتميز من �شركة ‪ ABB‬للخدمات الهند�سية التي ينظمها‬ ‫املعهد الربيطاين للمهند�سني الكيميائيني‪ .‬كما د�شنت ال�شركة‬ ‫بالتعاون مع اجلمعية امللكية الربيطانية للوقاية من احلوادث‬ ‫(‪ ) RoSPA‬جائزة ديلمون العاملية للبيئة حيث �ستمنح هذه‬ ‫اجلائزة مرة كل عام اعتبار ًا من العام القادم‪ ،‬للم�ؤ�س�سات‬ ‫من كافة بلدان العامل التي تثبت متيزها يف احلفاظ على‬

‫‪12‬‬


‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪13‬‬


‫اخلدمات الفنية‬ ‫ق�سم املواد‬ ‫خالل عام ‪2006‬م‪ ،‬قامت وحدة املخازن و�ضبط املخزون‬ ‫با�ستالم ‪� 1.322‬شحنة مواد تقدر بحوايل ‪ 7‬ماليني دينار‬ ‫بحريني كما قامت ب�صرف ‪� 14.312‬صنف ًا من املخزون بقيمة‬ ‫‪ 2.85‬مليون دينار بحريني‪.‬‬

‫والوظائف املتعلقة ب� إدارة املواد واملخازن‪ .‬وقد �أثمرت الدرا�سة‬ ‫عن عدة اقرتاحات وتو�صيات حالي ًا حتت التنفيذ وذلك لزيادة‬ ‫الإنتاجية ورفع م�ستوى اخلدمة واملحافظة على م�ستوى �أمثل من‬ ‫املخزون‪.‬‬

‫وقد ا�ستلمت وحدة امل�شرتيات ‪ 1.367‬طلب �شراء و�أ�صدرت‬ ‫‪ 1.095‬ا�ستف�سار ًا عن الأ �سعار و ‪� 912‬أمر �شراء بقيمة حوايل‬ ‫‪ 14‬مليون دينار بحريني‪ ،‬بلغ ن�صيب املوردين واملقاولني املحليني‬ ‫منها حوايل ‪.%41‬‬

‫كما حافظت وحدة املخازن و�ضبط املخزون على م�ستوى خدمة‬ ‫يقارب ‪ %99‬خالل العام لقطع الغيار واملواد امل�ستخدمة لت�شغيل‬ ‫امل�صانع‪.‬‬

‫املشاريع الرأسمالية والتحويرات الفنية (‪)2006 - 1997‬‬ ‫‪10.00‬‬ ‫‪8.00‬‬ ‫‪6.00‬‬ ‫‪4.00‬‬ ‫‪2.00‬‬ ‫‪0.00‬‬

‫‪1997‬‬

‫‪1998‬‬

‫‪1999‬‬

‫‪2000‬‬

‫‪2001‬‬

‫‪2002‬‬

‫‪2003‬‬

‫‪2004‬‬

‫‪2005‬‬

‫‪2006‬‬

‫‪200‬‬ ‫‪180‬‬ ‫‪160‬‬ ‫‪140‬‬ ‫‪120‬‬ ‫‪100‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪60‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪0‬‬

‫التحويرات املنجزة‬ ‫امل�شاريع الر�أ�سمالية ال�سنوية‬

‫وقد قامت وحدة امل�شرتيات ب�إ�صدار طلبات �شراء مل�شاريع‬ ‫ر�أ�سمالية برقم قيا�سي يتجاوز ‪ 8‬ماليني دينار بحريني‪ ،‬من‬ ‫�ضمنها م�شروع الـ ‪.ERP‬‬ ‫وخالل العام �أي�ض ًا مت ا�ستكمال العمل يف م�شروع �ضخم لفهر�سة‬ ‫وت�صنيف ‪� 38‬ألف مادة‪ .‬وقد مت امل�شروع با�ستخدام اخلربات‬ ‫والأ جهزة املتوافرة يف ال�شركة‪.‬‬ ‫وقد �أجريت درا�سة من قبل �شركة ا�ست�شارية على جميع الأ ن�شطة‬

‫‪14‬‬

‫وقد مت خالل العام ‪2006‬م‪ ،‬القيام بالعديد من عمليات التدقيق‬ ‫الداخلي واخلارجي �أكدت � إلتزام الق�سم باملعايري والأ نظمة‬ ‫املو�ضوعة‪.‬‬


‫ق�سم الهند�سة‬ ‫بلغت قيمة امل�شاريع الر�أ�سمالية خالل عام ‪2006‬م ما يقارب‬ ‫‪ 8.5‬مليون دينار‪ .‬و كان ن�صيب ما مت �صرفه على عمليات‬ ‫ا�ستبدال املعدات القدمية ب�أخرى جديدة ما مقداره ‪ 5.9‬مليون‬ ‫دينار وذلك لرفع درجة الكفاءة واالعتمادية لكل امل�صانع‪.‬‬

‫وقد مت خالل هذا العام �أي�ض ًا مراقبة كفاءة عمليات الت�شغيل‬ ‫والطاقة امل�ستهلكة لكل امل�صانع من �أجل الرت�شيد وحتقيق‬ ‫اال�ستفادة الق�صوى واملثلى للغاز الطبيعي‪.‬‬

‫ومن �أهم املعدات الرئي�سية والتي يف طور ال�شراء والت�سليم‬ ‫ال�ستبدالها يف فرتة ال�صيانة ال�شاملة املقررة يف عام ‪ 2007‬هي‬ ‫املحول الثانوي للغاز التابع مل�صنع الأ مونيا و املبادالت احلرارية‬ ‫يف كلٍ من م�صنعي الأ مونيا وامليثانول و نظام التحكم يف موقدات‬ ‫غاليات البخار ذات ال�ضغط العايل مل�صنع املرافق‪.‬‬

‫أنشطة قسم املواد‬ ‫‪35000‬‬ ‫‪30000‬‬ ‫‪25000‬‬ ‫‪20000‬‬ ‫‪6224‬‬ ‫‪15000‬‬ ‫‪14636‬‬ ‫‪10000‬‬ ‫‪50000‬‬ ‫‪0‬‬ ‫‪2002‬‬

‫عدد املعامالت‬

‫كذلك‪ ،‬بلغ عدد التحويرات التي مت درا�ستها من قبل ق�سم‬ ‫الهند�سة خالل عام ‪2006‬م يف كافة امل�صانع ما مقداره ‪126‬‬ ‫حتوير ًا مببلغ � إجمايل وقدره ‪ 450.000‬دينار‪ ،‬وقد خ�ضعت‬ ‫جميع هذه التحويرات لدرا�سة �أولية لتحديد مدى ت�أثريها على‬ ‫عمليات الت�شغيل‪ ،‬ونتج عن هذه الدرا�سات درا�سات � إ�ضافية‬ ‫لتحليل املخاطر لعدد ‪ 21‬حتوير ًا وذلك للت�أكد من خلوها من �أي‬ ‫خماطر ت�شغيلية حمتملة بعد التطبيق الفعلي‪.‬‬

‫‪4383‬‬

‫‪4989‬‬

‫‪23957‬‬

‫‪24298‬‬

‫‪4725‬‬

‫‪2994‬‬ ‫‪10690‬‬

‫‪15238‬‬

‫‪2003‬‬

‫‪2004‬‬

‫‪2005‬‬

‫‪2006‬‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪15‬‬


‫اخلدمات الفنية‬ ‫(تتمة)‬

‫ق�سم الفح�ص‬ ‫خالل عام ‪2006‬م مت فح�ص خزان الأ مونيا الثاين بعد ع�شرين‬ ‫عام ًا من اخلدمة املتوا�صلة با�ستخدام تقنيات الفح�ص احلديثة‬ ‫وقد �أثبتت الفحو�صات �سالمة اخلزان‪.‬‬

‫(‪ )IRIS‬ودورات الهيئة الأ مريكية املعتمدة ملعدات ال�ضغط‬ ‫العايل و�شبكات الأ نابيب‪.‬‬ ‫ولدعم ن�شاطات ق�سم الفح�ص‪ ،‬مت �شراء �أحدث جهاز للت�صوير‬ ‫الإ�شعاعي الرقمي الذي ي�ستخدم تقنيات احلا�سوب لتقليل‬ ‫الوقت املطلوب يف عمليه معاجلة الفيلم الإ�شعاعي العادي‪ .‬كما‬ ‫مت �شراء جهاز مت�سلق ذو الذبذبات فوق ال�صوتية لقيا�س �سماكة‬ ‫املعدات والأ جزاء �صعبة الو�صول ك�صهاريج التخزين واملعدات‬ ‫العمودية و�شبكات الأ نابيب‪.‬‬

‫كما مت خالل برنامج فح�ص الأ نابيب الذي مت تطبيقه هذا العام‬ ‫فح�ص �أكرث من ‪� 30‬شبكة �أنابيب ذات اال�ستخدامات الدقيقة‪.‬‬

‫‪%47‬‬

‫عدد التقارير‬ ‫‪90‬‬ ‫‪80‬‬ ‫‪70‬‬ ‫‪60‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪0‬‬

‫‪%25‬‬

‫‪%28‬‬

‫الأ مونيا‬ ‫التقارير‬

‫امليثانول‬ ‫الروتينية‬

‫اليوريا‬

‫املرافق‬ ‫الت�صحيحية‬

‫خدمات ال�شحن‬

‫�أخرى‬

‫الوقائية‬

‫ولدعم التخطيط الإ�سرتاتيجي‪ ،‬بلور ق�سم الفح�ص خطته للع�شر‬ ‫�سنوات القادمة مو�ضح ًا متطلبات الفح�ص خالل فرتات ال�صيانة‬ ‫ال�شاملة امل�ستقبلية للم�صانع و� إمكانيات تغيري املعدات املطلوبة‪.‬‬ ‫وخالل عام ‪ 2006‬مت االنتهاء من درا�سة الفح�ص املبني على‬ ‫تقييم املخاطر (‪ )RBI Study‬مل�صنع امليثانول و متابعة الدرا�سة‬ ‫مل�صنعي الأ مونيا واليوريا‪ .‬وكنتيجة مبا�شرة للدرا�سة مت اعتماد ‪29‬‬ ‫� إجرا ًء متعلق ًا بالفح�ص لتعزيز ال�سالمة وكفاءة ت�شغيل امل�صانع‪.‬‬ ‫كما مت تنفيذ العديد من برامج التدريب التخ�ص�صي ملهند�سي‬ ‫الفح�ص‪ ،‬منها الفح�ص الدائري ملوا�سري املبادالت احلرارية‬

‫‪16‬‬


‫ق�سم املخترب‬

‫جميع هذه التحاليل مطابقة للمقايي�س البيئية البحرينية‪.‬‬ ‫وجاءت عمليات التدقيق على املخترب التي �أجريت بوا�سطة‬ ‫‪ BSI‬و ‪ LLR‬و ‪ DNV‬لت�ؤكد ا�ستمرار املخترب بالعمل طبق ًا‬ ‫ملقايي�س نظام (الآي�سو ‪ )9001‬و نظام (الآي�سو ‪ )14001‬ونظام‬ ‫(الأ و�ساز ‪.)18001‬‬

‫قام ق�سم املخترب خالل عام ‪2006‬م بتحليل العديد من العينات‬ ‫االعتيادية والعينات اخلا�صة و� إ�صدار �شهادات املنتجات‬ ‫النهائية‪ ،‬حيث قام الق�سم بعد م�سح جميع العينات والتحاليل‬ ‫لرت�شيدها‪ ،‬بتحليل اكرث من ‪ 45.600‬عينة اعتيادية و� إجراء‬ ‫اكرث من ‪ 166.800‬حتليل كيميائي عليها‪ .‬كما مت � إجراء اكرث‬ ‫من ‪ 5.500‬حتليل كيميائي على اكرث من ‪ 1.500‬عينة خا�صة‪.‬‬ ‫�أما �شهادات املنتجات النهائية ‪ ،‬فقد مت � إ�صدار ‪� 18‬شهادة‬ ‫فح�ص لالمونيا‪ ،‬و ‪� 43‬شهادة فح�ص للميثانول و ‪� 59‬شهادة‬ ‫فح�ص لليوريا‪.‬‬

‫‪%27‬‬

‫‪%23‬‬

‫كما القي مو�ضوع تدريب وتطوير موظفي ق�سم املخترب تطوير ًا‬ ‫نوعي ًا يف عام ‪2006‬م وذلك بتنظيم دورة تدريبية داخلية جلميع‬ ‫املوظفني حول الكيمياء التحليلية‪ ،‬والتو�سع يف برنامج التدريب‬ ‫املتبادل لوحدات املخترب وتنظيم زيارات ملختربات مماثلة‪،‬‬ ‫وح�ضور م�ؤمترات ومعار�ض متخ�ص�صة‪.‬‬ ‫كما مت عمل م�سح �شامل لقيا�س القدرات املهنية والعامة جلميع‬ ‫موظفي املخترب من �أجل و�ضع خطة تدريبية فعالة لل�سنوات‬ ‫املقبلة‪ .‬هذا وقد بلغ معدل البحرنة يف الق�سم حوايل ‪.%88‬‬ ‫وكما يف ال�سابق‪ ،‬قام ق�سم املخترب بجميع التحاليل البيئية‬ ‫املطلوبة للغازات املنبعثة واملياه امل�صرفة للبحر‪ ،‬حيث كانت‬

‫التحاليل اخلاصة‬ ‫اجملموع = ‪5560‬‬

‫‪%11‬‬

‫‪%28‬‬ ‫‪%11‬‬ ‫‪%16‬‬

‫أ�مونيا‬ ‫ميثانول‬ ‫يوريا‬ ‫الوحدات‬ ‫أ�خرى‬

‫‪%31‬‬

‫‪%30‬‬ ‫التحاليل الروتينية‬ ‫اجملموع = ‪166812‬‬

‫‪%23‬‬ ‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪17‬‬


‫الصيانة‬ ‫يف �أعقاب الفوز بجائزة رفيق احلريري لل�صيانة وجائزة �أح�سن‬ ‫دائرة يف ال�شركة خالل عام ‪2005‬م‪ ,‬واجهت دائرة ال�صيانة‬ ‫حتديات �ضخمة وبذلت جهود ًا كبري ًة للمحافظة على عمليات‬ ‫وممار�سات دائرة ال�صيانة والعمل على حت�سينها‪.‬‬

‫‪%4‬‬ ‫‪%60‬‬

‫مقاولني حمليني‬ ‫مقاولني خارجيني‬ ‫ا�ستهالك قطع غيار‬ ‫�شراء مبا�شر‬

‫‪%33‬‬ ‫‪%3‬‬

‫‪1171‬‬ ‫)‪(٪13‬‬

‫أ�ق�سام ميزانية ال�صيانة‬

‫‪8110‬‬ ‫)‪(٪87‬‬

‫خمططات تدفق العمليات التي ي�شملها م�شروع نظام الكمبيوتر‬ ‫اجلديد وقاعة البيانات احلالية لربجميات الكمبيوتر (� إعداد‬ ‫كتالوجات �أ�صناف املخزون يف املخازن‪ ،‬قاعدة البيانات املعتمدة‬ ‫للموردين‪ ،‬الخ‪.)....‬‬

‫أ�وامر العمل لل�صيانة ال�شاملة‬ ‫أ�وامر العمل االعتيادية‬ ‫جمموع أ�وامر العمل امل�ستلم‬

‫وقد مت حتقيق هذه الأ هداف عن طريق املتابعة املتوا�صلة‬ ‫واملالحظة عن كثب مل�ؤ�شرات الأ داء الرئي�سية لدائرة ال�صيـانة‬ ‫وبالتايل � إتخاذ الإجراءات الت�صحيحية ملواجهة �أية تغريات‪.‬‬ ‫ومت خالل العام تنفيذ ‪� 9281‬أمر عمل ت�صحيحي ووقائي‬ ‫ومت تنفيذ كافة الأ عمال املطلوبة و� إدارتها يف نطاق امليزانية‬ ‫املعتمدة‪.‬‬

‫ميزانية ال�صيانة لعام ‪2006‬‬ ‫‪1400‬‬ ‫‪1200‬‬ ‫‪1000‬‬

‫كما نفذت دائرة ال�صيانة عدد ً�� كبري ًا من امل�شاريع الر�أ�سمالية‬ ‫وعمليات التطوير خالل العام‪.‬‬

‫‪800‬‬ ‫‪600‬‬ ‫‪400‬‬

‫وقد بلغت جميع عمليات اال�ستعدادات الالزمة لل�صيانة ال�شاملة‬ ‫و�أن�شطة التخطيط ذروتها قبل نهاية ال�سنة ت�أهبا لعملية ال�صيانة‬ ‫ال�شاملة للم�صنع ح�سب اخلطة املو�ضوعة‪.‬‬

‫‪200‬‬ ‫‪0‬‬

‫وقد بذلت اجلهود من قبل دائرة ال�صيانة لتحليل ودرا�سة‬ ‫‪18‬‬

‫مقاولني‬ ‫حمليني‬

‫مقاولني‬ ‫خارجيني‬

‫ا�ستهالك‬ ‫قطع غيار‬

‫�شراء مبا�شر‬ ‫امليزانية املعتمدة‬ ‫امليزانية امل�ستهلكة‬


‫تنفيذ م�شاريع تطويرية‬

‫‪433‬‬ ‫(‪)%37‬‬

‫‪2006‬‬ ‫‪2005‬‬

‫‪692‬‬ ‫(‪)%59‬‬

‫�صيانة ت�صحيحية‬ ‫م�شاريع‬ ‫�صيانة وقائية‬

‫‪2004‬‬ ‫‪2003‬‬ ‫‪2002‬‬

‫أ‬

‫فئات �وامر العمل لل�صيانة ال�شاملة‬ ‫‪46‬‬ ‫(‪)%4‬‬ ‫بالإ�ضافة � إىل ذلك قامت دائرة ال�صيانة بت�شكيل فريق لإجراء‬ ‫امل�شاورات املكثفة مع جميع املوظفني املعنيني لتحديد و� إعداد‬ ‫النطاق املبدئي واملدة التي ت�ستغرقها كل من عمليات ال�صيانة‬ ‫امل�ستقبلية يف الفرتة من عام ‪2007‬م � إىل عام ‪2017‬م (خطة‬ ‫ال�صيانة ال�شاملة للع�شر �سنوات القادمة)‪ .‬وقد وفرت هذه‬ ‫العملية �أ�سا�س ًا متين ًا لو�ضع نظام فعال لدعم اتخاذ القرارات‬ ‫مما �سي�ساعد على تر�شيد الأ ن�شطة التالية‪:‬‬

‫‪2001‬‬ ‫‪2000‬‬ ‫‪0‬‬

‫‪40‬‬

‫‪20‬‬

‫‪80‬‬

‫‪60‬‬

‫م�شاريع تطويرية‬

‫‪4701‬‬ ‫(‪)%58‬‬

‫‪3323‬‬ ‫(‪)%41‬‬ ‫‪86‬‬ ‫(‪)%1‬‬

‫�صيانة ت�صحيحية‬ ‫م�شاريع‬ ‫�صيانة وقائية‬

‫· الربامج الزمنية لإحالل املعدات يف كل عملية �صيانة‬ ‫�شاملة‪.‬‬

‫فئات أ�وامر العمل لل�صيانة االعتيادية‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪19‬‬


‫الصيانـة‬ ‫(تتمة)‬

‫· التمكني الفعال لإجراء ال�صيانات الدورية ال�شاملة للأ �صناف‬ ‫امل�شمولة يف برنامج ال�صيانة الوقائية‪.‬‬

‫التوفري من برنامج ت�صنيع قطع الغيار‬

‫· التو�صل � إيل حتديد الو�ضع الأ مثل حلجم العمل ومدة‬ ‫� إيقاف ت�شغيل امل�صانع لكل عملية �صيانة �شاملة‪.‬‬

‫‪2006‬‬

‫‪3500‬‬

‫‪2005‬‬

‫‪3000‬‬ ‫‪2500‬‬

‫‪2004‬‬

‫‪2000‬‬

‫‪2003‬‬

‫· ت�أمني ا�ستمرار الإنتاج دون توقف عن طريق الق�ضاء على‬ ‫امل�شاكل املحتملة‪.‬‬

‫‪1500‬‬

‫‪2002‬‬

‫‪1000‬‬

‫‪2001‬‬

‫‪500‬‬ ‫‪0‬‬

‫من جهة �أخرى ف� إن برنامج ت�صنيع قطع الغيار داخل ال�شركة‬ ‫قد حقق الفوائد والثمار املرجوة منه بتوفري مبلغ قدره ‪� 450‬ألف‬ ‫دوالر �أمريكي يف عام ‪2006‬م‪ .‬وقد و�صلت الوفورات الرتاكمية‬ ‫الإجمالية مبلغ ‪ 3.0‬مليون دوالر �أمريكي منذ ال�شروع يف تنفيذ‬ ‫هذا الربنامج قبل �ست �سنوات‪.‬‬

‫‪200‬‬

‫‪400‬‬

‫‪600‬‬

‫‪0‬‬ ‫‪800‬‬

‫أ�لف دوالر أ�مريكي‬

‫وبالإ�ضافة � إىل ذلك مت تدريب وتطوير املوظفني بالدائرة حيث‬ ‫بلغ معدل التدريب ‪� 43.4‬ساعة لكل موظف يف العام بزيادة‬ ‫قدرها ‪ %25‬مقارنة بعام ‪2005‬م‪.‬‬

‫‪20‬‬


‫‪2006‬‬ ‫ال�سنوي‪2006‬‬ ‫التقريرال�سنوي‬ ‫التقرير‬

‫‪21‬‬


‫التسويق‬ ‫بلغت �صادرات ال�شركة ل�سنة ‪2006‬م من مادتى الأ مونيا‬ ‫وامليثانول و�سماد اليوريا ‪ 1.112.751‬طن ًا مرتي ًا منها‬ ‫‪ 103.039‬طن ًا مرتي ًا من مادة الأ مونيا ‪ 408.477‬طن ًا مرتي ًا‬ ‫من مادة امليثانول‪ ،‬واليوريا ‪ 600.710‬طن ًا مرتي ًا بالإ�ضافة‬ ‫� إىل ‪ 525‬طن ًا مرتي ًا من اليوريا مت تزويد ال�سوق املحلى بها‪.‬‬

‫أ�‬ ‫مريكا اجلنوبية ‪ ٪3‬أ�فريقيا ‪٪1‬‬ ‫أ‬ ‫ال�شرق الو�سط ‪٪3‬‬ ‫أ�مريكا ‪٪19‬‬

‫الهند ‪٪20‬‬

‫وخالل هذا العام زادت ال�شركة من ح�صتها يف �سوق الهند بعد‬ ‫�أن متكنت من ت�صدير ما يقارب ‪� 221‬ألف طن من منتجاتها‬ ‫من مادتي الأ مونيا وامليثانول و�سماد اليوريا وبن�سبة ‪ ٪20‬من‬ ‫� إجمايل ال�صادرات‪.‬‬ ‫وبهذا و�صل � إجمايل ما �صدرته ال�شركة من الأ مونيا وامليثانول‬ ‫� إىل الأ �سواق العاملية منذ بدء الإنتاج يف �سنة ‪1985‬م ما يقارب‬ ‫من ‪ 19.5‬مليون طن ًا مرتياً‪ ،‬منها ‪ 5.8‬مليون طن ًا مرتي ًا من‬ ‫الأ مونيا‪ ،‬و ‪ 8.7‬مليون طن ًا مرتي ًا من امليثانول‪ ،‬وبلغ � إجمايل ما‬ ‫�صدرته ال�شركة من �سماد اليوريا منذ بدء الإنتاج ما يقارب ‪5‬‬ ‫مليون طن ًا مرتياً‪.‬‬

‫أ��سرتاليا ‪٪11‬‬

‫وال�شك � إن هذه الأ رقام تعك�س التخطيط اجليد والتن�سيق‬ ‫املتوا�صل من قبل دائرة الت�سويق والتخطيط بال�شركة وال�سادة‬ ‫امل�سوقني‪ ،‬واجلهات املعنية الأ خرى بهدف حتقيق �أف�ضل العوائد‬ ‫ل�صادرات ال�شركة يف الأ �سواق العاملية‪.‬‬

‫ال�شرق أالق�صى ‪٪43‬‬

‫مجموع الصادرات‬ ‫) اجملموع ‪ 1.112‬ألف طن متري(‬

‫‪22‬‬


‫أ�مريكا ‪٪12‬‬ ‫ال�شرق أالو�سط ‪٪9‬‬ ‫الهند ‪٪4‬‬

‫ال�شرق أالق�صى ‪٪75‬‬ ‫صادرات مادة امليثانول‬ ‫(اجملموع ‪ 408‬ألف طن متري )‬

‫أ�مريكا اجلنوبية ‪٪6‬‬ ‫أ�فريقيا ‪٪2‬‬ ‫أ�مريكا ‪٪26‬‬

‫ال�شرق أالق�صى ‪٪17‬‬

‫أ��سرتاليا ‪٪20‬‬ ‫الهند ‪٪83‬‬

‫الهند ‪٪20‬‬

‫ال�شرق أالو�سط ‪٪26‬‬ ‫صادرات مادة األمونيا‬ ‫(اجملموع ‪ 103‬ألف طن متري)‬

‫صادرات سماد اليوريا‬ ‫(اجملموع ‪ 601‬ألف طن متري )‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪23‬‬


‫التدريـب والتطويـر‬ ‫هذا وقد ا�ستمر مركز التدريب بال�شركة يف تنفيذ العديد من‬ ‫برامج التدريب والتطوير وذلك تلبية الحتياجات العمل حيث‬ ‫بلغ جمموع الدورات التدريبية خالل عام ‪2006‬م حوايل ‪247‬‬ ‫دورة ح�ضرها ‪ 1576‬موظفاً‪ ،‬هذا بالإ�ضافة � إىل الربامج الدورية‬ ‫للتوعية ب� إحتياطات ال�صحة و ال�سالمة‪ ,‬البيئة واجلودة جلميع‬ ‫العاملني‪.‬‬

‫يعترب تدريب وتطوير البحرينيني من �ضمن االولويات الرئي�سية‬ ‫لإدارة �شركة اخلليج ل�صناعة البرتوكيماويات‪.‬‬ ‫وتهدف �سيا�سة التدريب يف ال�شركة � إىل حتقيق تطور متكامل‬ ‫للبحرينيني من خالل برامج تدريبية �أعدها مركز التدريب‬ ‫بال�شركة �سواء حلديثي التعيني �أو للتطوير امل�ستمر للموظفني‪,‬‬ ‫والتي جتمع بني التدريب العملي وعقد الدورات التدريبية �سواء‬ ‫بال�شركة �أو حمليا �أو خارجيا‪.‬‬ ‫هذا وقد بلغ متو�سط املعدل ال�شهري للقوى العاملة يف عام‬ ‫‪2006‬م حوايل ‪478‬موظفا‪ ،‬بالإ�ضافة � إىل ‪ 44‬متدربا‪ .‬و بلغ‬ ‫املجموع الرتاكمي للذين �أمتوا تدريبهم حتى نهاية هذا العام‬ ‫‪ 374‬خريجا‪ ،‬منهم ‪ 176‬يف العمليات و ‪ 39‬يف اخلدمات الفنية‪،‬‬ ‫و ‪ 63‬يف ال�صيانة و ‪ 30‬يف دائرة ال�سالمة والأ من و ‪ 66‬مهند�سا‪،‬‬ ‫كما بلغت ن�سبة املوظفني البحرينيني العاملني يف ال�شركة ‪%81‬‬ ‫مع نهاية عام ‪2006‬م‪.‬‬ ‫عالوة على برامج التدريب حلديثي التخرج ف�إن مركز التدريب‬ ‫ي�شرف على برامج تدريبية لتطوير ‪ 15‬من العاملني يف الوظائف‬ ‫الإ�شرافية � إىل وظائف قيادية �أنهى ‪ 2‬منهم تدريبهم خالل هذا‬ ‫العام‪.‬‬

‫‪24‬‬


‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪25‬‬


‫األنشطة اإلجتماعية والرياضية‬

‫البرتوكيماويات حتتفل بالذكرى ال�سابعة والع�شرون على ت�أ�سي�سها‬

‫ختام الدورة الثانية و تد�شني الدورة الثالثة من برنامج «الرتبية و جيبك للبحث البيئي»‬

‫الإحتفال بيوم ال�سالمة العائلي‬

‫فريق طائرة البرتوكيماويات بطل دوري وك�أ�س ال�شركات ال�صناعية‬

‫البرتوكيماويات تنظم امل�سابقة اخلريية ل�صيد ال�سمك‬

‫‪26‬‬


‫برنامج البرتوكيماويات ال�صيفي‬

‫ختام الدورات الريا�ضية يف البرتوكيماويات‬

‫البرتوكيماويات يف برنامج اللقاء مع موظفيها‬

‫�أم�سية رم�ضانية للعائالت‬

‫خميم ال�شركة الرتفيهي ال�سنوي‬ ‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪27‬‬


‫خدمة اجملتمع‬ ‫بتوجيه من معايل ال�شيخ عي�سى بن علي �آل خليفة م�ست�شار �سمو رئي�س الوزراء لل�شئون ال�صناعية‬ ‫والنفطية رئي�س جمل�س � إدارة ال�شركة‪ ،‬ويف � إطار �سيا�سة ال�شركة جتاه دعم املجتمع البحريني‬ ‫من خالل اجلمعيات وامل�ؤ�س�سات اخلريية والأ هلية املهنية‪ .‬فقد قامت � إدارة ال�شركة بتقدمي‬ ‫معايل ال�شيخ عي�سى بن علي �آل خليفة‬

‫جمعية احلكمة للمتقاعدين‬

‫م ؤ��س�سة (�إجناز البحرين(‬

‫ؤ‬ ‫م�متر اجلمعية الدولية أ‬ ‫للمن ال�صناعي بال�شرق أالو�سط‬

‫جمعية النور للرب‬

‫مركز حممد بن خليفة �آل خليفة التخ�ص�صي للقلب‬

‫معهد أالمل للرتبية اخلا�صة‬

‫جمعية ا إلداريني البحرينية‬

‫مركز احلد لت أ�هيل ذوي االحتياجات اخلا�صة‬

‫مركز البحرين للحراك الدويل‬

‫‪28‬‬


‫الدعم وامل�ساندة لعدد كبري من تلك اجلمعيات الذين ميثلون جميع �أطياف املجتمع املدين‪ ،‬وقد اخرتنا عدد ًا منها لن�شرها يف هذا‬ ‫التقرير الذي ميثل تلك التربعات خالل عام ‪2006‬م‪.‬‬

‫جمعية البحرين ملكافحة ال�سرطان‬

‫اجلمعية البحرينية لتنمية الطفولة‬

‫�صندوق النويدرات اخلريي‬

‫ا إلحتاد البحريني أللعاب القوى‬

‫بطولة �سباقات القدرة للخيل‬

‫�صندوق املعامري اخلريي‬

‫ا إلحتاد البحريني لل�سنوكر‬

‫جلنة كفالة أاليتام‬

‫نادي �سرتة‬

‫التقرير ال�سنوي ‪2006‬‬

‫‪29‬‬


Annual Report 2006-Finall-Arabic