Issuu on Google+

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫الصحافة الورقية‬ ‫تقتات من املاضي‬ ‫واإللكترونية من‬ ‫احلاضر واملستقبل‬

‫‫التقاعد ال يعني توقف العطاء‪‬‎‬‬ ‫بسم اهلل الرحمن الرحمي املؤكد أن (التقاعد) مرحلة نعيش جوها‪ ،‬إما ببلوغها‬ ‫أو بالعيش مع من بلغها‪ ،‬لتـمضي سنة احلياة‪َ ،‬ض ٌ‬ ‫عف ‪...‬‬ ‫تتمة ص ‪7‬‬ ‫مدير النشر ‪ :‬رشيد وهابي‬

‫العدد‪131 :‬‬

‫االيداع القانوني ‪ :‬‬

‫فرنسوا هوالند يامل في «حل سياسي» سريع للنزاع في سوريا‬ ‫اقتصاد‬

‫‪03‬‬

‫دولية‬

‫ص‪4‬‬

‫أح��اول من خالل هذه‬ ‫املقاربة النقدية تفحص‬ ‫ص��ي��غ ال��ع�لاق��ات التي‬ ‫جت��م��ع ب�ي�ن ال��ص��ح��اف��ة‬ ‫مب��خ��ت��ل��ف أش��ك��ال��ه��ا‬ ‫وذلك من خالل‪...‬‬ ‫تتمة ص ‪16‬‬ ‫السعر‪ 3 :‬دراهم‬

‫سوتيل يفوز مبقعد فورس إنديا‬

‫‪05‬‬

‫اتصال‬ ‫إعالم و‬ ‫اقتصاد‬

‫ص ‪10‬‬

‫‪06‬‬ ‫‪03‬‬

‫السيد حداد يعرض أمام رجال‬ ‫‪‎‬شراء الشهادات العلمية‬ ‫انضمام تركيا ألوروبا‬ ‫األعمال اإلماراتيني فرص االستثمار سيخضع الستفتاء بالنمسا واحتماالت حل مجلس الدوما‬ ‫السياحي باملغرب‬ ‫في مقدمة االهتمامات‬

‫‪‎‬املغرب يكثف‬ ‫اتصاالته حلشد‬ ‫الدعم للترشح‬ ‫جمللس حقوق‬ ‫اإلنسان ص‪2‬‬

‫واشنطن تدعم‬ ‫املعارضة السورية‬ ‫بـ ‪ 60‬مليون دوالر‬

‫ص‪4‬‬

‫أردوغان يطيح‬ ‫باملزيد من جنراالت‬ ‫ص‪11‬‬ ‫انقالب ‪97‬‬ ‫‪ 90‬ألف شخص‬ ‫إلحصاء املغاربة‬ ‫سنة ‪2014‬‬ ‫ص‪12‬‬ ‫مصر ترفض طرح‬ ‫املناطق األثرية‬ ‫الشهيرة لاليجار ص‪14‬‬


‫‪2‬‬

‫وطنية‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫‪‎‬املغرب يكثف اتصاالته حلشد الدعم للترشح جمللس حقوق اإلنسان‬

‫يكثف امل��غ��رب م��ن اتصاالته‬ ‫ف��ي ج��ن��ي��ف‪ ،‬مب��ن��اس��ب��ة ان��ع��ق��اد‬ ‫دورة مجلس حقوق اإلنسان‬ ‫التابع لألمم املتحدة‪ ،‬ويتناوب‬ ‫عدة وزراء ومسؤولني مغاربة‪،‬‬ ‫على حضور مختلف محطات‬

‫تنعقاد ال��دورة‪ ،‬وذل��ك حلشد‬ ‫الدعم لترشيح املغرب لعضوية‬ ‫م���ج���ل���س ح����ق����وق اإلن����س����ان‬ ‫‪.2014-2016‬‬ ‫وأف�����ادت م��ص��ادر أن ال��رم��ي��د‬ ‫ت��ل��ق��ى ات���ص���االت م���ن ال��ق��ص��ر‬

‫يدعوه إلى السفر إلى جنيف‬ ‫لتعزيز ح��ض��ور امل��غ��رب في‬ ‫ال���دورة‪ ،‬التي ج��رت العادة‬ ‫أن يحضرها وزراء العدل‬ ‫وح��ق��وق اإلن���س���ان‪ ،‬إال أن‬ ‫ال��رم��ي��د ت��خ��ل��ف ع���ن ذل��ك‬ ‫ب��س��ب��ب ان��ش��غ��ال��ه ب���احل���وار‬ ‫ال����وط����ن����ي ح������ول إص��ل��اح‬ ‫ال��ق��ض��اء‪ ،‬ت��ارك��ا أم��ر متثيل‬ ‫املغرب لزميله سعد الدين‬ ‫ال��ع��ث��م��ان��ي وزي����ر ال��ش��ؤون‬ ‫اخلارجية والتعاون‪.‬‬ ‫وأك��د مصطفى الرميد إنه‬ ‫س��ي��ل��ق��ي ك��ل��م��ة‪ ،‬ب��ح��ض��ور‬ ‫األم�ي�ن ال��ع��ام ل�ل�أمم امل��ت��ح��دة‪،‬‬ ‫ب���ان ك��ي��ـ��م��ون‪ ،‬وأن���ه سيجري‬ ‫ع���دة ل��ق��اءات حل��ش��د ال��دع��م‪،‬‬ ‫ل��ت��رش��ي��ح امل����غ����رب‪ ،‬مل��ج��ل��س‬ ‫حقوق اإلنسان‪ ،‬وحول تقرير‬

‫خ���وان م��ان��دي��ز‪ ،‬امل��ق��رر األمم��ي‬ ‫ح��ول ال��ت��ع��ذي��ب‪ ،‬ال���ذي سيمت‬ ‫ع��رض��ه االث���ن�ي�ن امل��ق��ب��ل‪ ،‬ق��ال‬ ‫الرميد إن « ‪ 98‬في املائة من‬ ‫مالحظات املغرب على التقرير‬ ‫األولي للمقرر األممي مت األخذ‬ ‫ب��ه��ا» مضيفا «ب��ق��ي��ت ‪ 2‬في‬ ‫املائة من النقط التي يتحفظ‬ ‫عليها امل��غ��رب وسيمت تسجيل‬ ‫مالحظات بشأنها في حينها»‪.‬‬ ‫وق���ال ال��رم��ي��د «س���وف نوضح‬ ‫وجهة نظرنا‪ ،‬في األم��ور التي‬ ‫نختلف عليها»‪ ،‬لكنه أبدى‬ ‫ت���ف���اؤال ب��خ��ص��وص ال��ت��ق��ري��ر‪،‬‬ ‫وقال «ليس هناك أمور خالفية‬ ‫ك���ب���ي���رة»‪ ،‬ح��ي��ث وس��ت��ع��ط��ى‬ ‫للمغرب مدة ال تتجاوز خمس‬ ‫دق��ائ��ق للتعقيب ع��ل��ى تقرير‬ ‫مانديز‪.‬‬

‫أندري أزوالي يبرز بكاليفورنيا اإلصالحات التي أطلقها جاللة امللك في مجال مدونة‬ ‫األسرة والنهوض بوضعية املرأة‬ ‫أبرز أندري أزوالي‪ ،‬مستشار‬ ‫ج�لال��ة امل��ل��ك‪ ،‬بكاليفورنيا‪،‬‬ ‫أول والي�����ة أم��ري��ك��ي��ة متنح‬ ‫النساء األمريكيات احل��ق في‬ ‫التصويت‪ ،‬اإلصالحات التي‬ ‫أطلقها صاحب اجلاللة امللك‬ ‫م��ح��م��د ال���س���ادس ف��ي م��ج��ال‬ ‫م���دون���ة األس������رة‪ ،‬وال��ن��ه��وض‬ ‫بوضعية املرأة‪.‬‬ ‫وأك��د أن��دري أزوالي‪ ،‬الذي‬ ‫ح��ل ضيفا على (كومنولث‬ ‫كلوب) بسان فرانسيسكو‪،‬‬ ‫أحد أعرق املنتديات املهتـمة‬ ‫بالشؤون العمومية بالواليات‬ ‫املتحدة‪ ،‬على «انتشار ثقافة‬ ‫اإلصالح في املغرب‪ ،‬والتوافق‬ ‫ال��وط��ن��ي ال���ذي يحيط بها»‪،‬‬

‫م��ش��ددا ع��ل��ى «ع���زم صاحب‬ ‫اجلاللة امللك محمد السادس‬ ‫إضفاء االنسجام والشمولية‬ ‫واالس���ت���دام���ة ع��ل��ى دي��ن��ام��ي��ة‬ ‫ال��ت��غ��ي��ي��ر ال��ه��ادئ��ة‪ ،‬وال��ت��ط��ور‬ ‫االج���ت���ـ���م���اع���ي ال������ذي مي��ي��ز‬ ‫املغرب»‪.‬‬ ‫وب���ع���د أن أش������اد ب��ال��ط��ل��ب��ة‬ ‫امل���غ���ارب���ة ب��ج��ام��ع��ة ب��ي��رك��ل��ي‬ ‫ال��ذي��ن ح��ض��روا ه��ذا ال��ل��ق��اء‪،‬‬ ‫أك��د مستشار جاللة امللك‪،‬‬ ‫أم��ام ع��دد م��ن الدبلوماسيني‬ ‫وال����ب����اح����ث��ي�ن وامل����س����ؤول��ي�ن‬ ‫ب��أب��رز م��ج��م��وع��ات التفكير‬ ‫بكاليفورنيا‪ ،‬أنه «ينبغي على‬ ‫امل�لاح��ظ�ين أن ي��ع��ت��رف��وا لكل‬ ‫بلد جنوب احلوض املتوسطي‬

‫ب��خ��ص��وص��ي��ات��ه‪ ،‬م���ع ت��ف��ادي‬ ‫اعتـماد القوالب اجلاهزة التي‬ ‫تسيء إلى جوهر األشياء»‪.‬‬ ‫وفي سياق التحوالت العميقة‬ ‫التي تشهدها املنطقة‪ ،‬جدد‬ ‫أزوالي التأكيد‪ ،‬أم��ام مركز‬

‫األبحاث وال��دراس��ات للشرق‬ ‫األوس����ط ب��ج��ام��ع��ة ب��ي��رك��ل��ي‪،‬‬ ‫ع��ل��ى «ال���ض���رورة األخ�لاق��ي��ة‬ ‫والسياسية للتدبير املوضوعي‬ ‫ل���ل���خ���ص���وص���ي���ات ال��وط��ن��ي��ة‬ ‫والسوسيو ثقافية لكل بلد»‪.‬‬


‫اقتصاد‬ ‫‪.‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫السيد حداد يعرض أمام رجال األعمال اإلماراتيني فرص االستثمار‬ ‫السياحي باملغرب‬

‫استعرض وزير السياحة السيد‬ ‫حل��س��ن ح����داد أم����ام وف���د من‬ ‫رج����ال األع���م���ال اإلم��ارات��ي�ين‬ ‫ف���رص األع���م���ال واالس��ت��ث��م��ار‬ ‫التي يتيحها املغرب في مجال‬ ‫السياحة فضال عن التوجهات‬ ‫الكبرى لالستراتيجية السياحية‬ ‫«رؤية ‪ .»2020‬وأوضح بالغ‬ ‫لوزارة السياحة أن السيد حداد‬ ‫ركز خالل هذا اللقاء بالرباط‬

‫على تنافسية قطاع السياحة‬ ‫باملغرب ال���ذي مت��ك��ن بفضل‬ ‫رؤية ‪ 2020‬من إرساء رافعات‬ ‫هامة للتنـمية‪.‬‬ ‫وأوض��ح الوزير في هذا اإلطار‬ ‫أن هذه الرؤية تطمح ملضاعفة‬ ‫ح���ج���م ال���ق���ط���اع ال��س��ي��اح��ي‬ ‫واالرتقاء باملغرب إلى مصاف‬ ‫الوجهات السياحية العشرين‬ ‫األولى عامليا في أفق ‪.2020‬‬

‫من جهة أخرى أوضح السيد‬ ‫ح����داد أن االس��ت��ث��م��ار يحتل‬ ‫مكانة هامة في االستراتيجية‬ ‫السياحية املغربية وأن األهداف‬ ‫ال��ك��م��ي��ة ال���ط���م���وح���ة ال��ت��ي‬ ‫ح��ددت��ه��ا ت��ؤك��د ه��ذه املكانة‬ ‫ل�لاس��ت��ث��م��ار ب��اع��ت��ب��اره مكونا‬ ‫أساسيا للمساهمة في التنـمية‬ ‫االق��ت��ص��ادي��ة واالج��ت��ـ��م��اع��ي��ة‬ ‫ل��ل��م��م��ل��ك��ة‪ .‬وي��ت��ع��ل��ق األم���ر‬ ‫يضيف الوزير بإحداث قدرة‬ ‫إي����واء ت��ص��ل إل���ى ‪ 200‬أل��ف‬ ‫س��ري��ر ج��دي��د م��ع ‪ 470‬أل��ف‬ ‫منصب شغل ج��دي��د وتوفير‬ ‫استثمار إجمالي ق��دره ‪150‬‬ ‫مليار درهم‪ .‬وبخصوص الشق‬ ‫االستثماري استعرض الوزير‬ ‫األعمال التي شرع فيها لتعزيز‬ ‫التحفيز أمام االستثمار وتوجيه‬ ‫امل��ؤس��س��ات املالية نحو قطاع‬ ‫الفنادق واملنتوجات اجلديدة‪.‬‬

‫خفض العجز العمومي اإلسباني من الناجت الداخل اخلام سنة ‪2012‬‬

‫أع����ل����ن رئ����ي����س احل���ك���وم���ة‬ ‫اإلسبانية م��اري��ان��و راخ��وي‪،‬‬ ‫أمام مجلس النواب مبدريد‪،‬‬ ‫أن ال��ع��ج��ز ال��ع��م��وم��ي ف��ي‬ ‫إسبانيا انخفض إلى ‪ 6,7‬في‬ ‫املائة من الناجت الداخلي اخلام‬ ‫سنة ‪ ،2012‬مقابل ‪% 9,4‬‬

‫في املائة سنة ‪.2011‬‬ ‫وأوض������ح راخ�������وي‪ ،‬خ�ل�ال‬ ‫اجل��ل��س��ة ال��ع��ادي��ة املخصصة‬ ‫مل��س��اءل��ة احل��ك��وم��ة ب��ال��غ��رف��ة‬ ‫ال��س��ف��ل��ى م���ن ال���ب���رمل���ان‪ ،‬أن‬ ‫العجز خالل سنة ‪ 2012‬بلغ‬ ‫‪ 6,7‬في املائة وه��و « الرقم‬

‫ال���ذي سنبلغه للمفوضية‬ ‫األوروب�����ي�����ة»‪ ،‬ف���ي ح�ي�ن أن‬ ‫ال���ه���دف امل��ت��ف��ق ع��ل��ي��ه مع‬ ‫ب��روك��س��ل ك��ان ه��و ‪ 6,3‬في‬ ‫املائة‪ .‬وأضاف رئيس احلكومة‬ ‫اإلسبانية أن هذا االنخفاض‬ ‫ي��ع��ن��ي أن ج��م��ي��ع م��ك��ون��ات‬ ‫املجتـمع امل��دن��ي اإلس��ب��ان��ي‬ ‫بذلت «جهدا كبيرا»‪ ،‬مشيرا‬ ‫إلى ذلك سيعيد‪ ،‬دون شك‪،‬‬ ‫«الثقة في إسبانيا»‪ ،‬وإلى أن‬ ‫«ميزانية سنة ‪ 2013‬تبشر‪،‬‬ ‫ب��ال��ف��ع��ل‪ ،‬ب��ن��ه��اي��ة ال��رك��ود»‬ ‫االقتصادي في البالد‪.‬‬ ‫وتتناقض األرق��ام التي أعلن‬ ‫عنها راخوي مع األرقام التي‬ ‫أعلنتها املفوضية األوروبية‪.‬‬

‫‪3‬‬ ‫السيد اعمارة يشدد بالدار‬ ‫البيضاء على ضرورة «االنخراط‬ ‫القوي» لبلدان منظمة‬ ‫التعاون اإلسالمي في تفعيل‬ ‫االستراتيجية اجلديدة للنهوض‬ ‫بالتجارة البينية‬ ‫أك������د وزي��������ر ال���ص���ن���اع���ة وال����ت����ج����ارة‬ ‫وال��ت��ك��ن��ول��وج��ي��ات احل��دي��ث��ة ال��س��ي��د عبد‬ ‫القادر اعمارة بالدار البيضاء على ضرورة‬ ‫«االن��خ��راط ال��ق��وي» للدول األع��ض��اء في‬ ‫منظمة ال��ت��ع��اون اإلس�لام��ي ف��ي تفعيل‬ ‫االستراتيجية اجلديدة للنهوض بالتجارة‬ ‫البينية ال��ت��ي وضعتها اللجنة ال��دائ��م��ة‬ ‫للتعاون االقتصادي والتجاري في املنظمة‪.‬‬ ‫وأبرز السيد اعمارة‪ ،‬في كلمة له خالل‬ ‫اف��ت��ت��اح االج��ت��ـ��م��اع اخل��ام��س للمجموعة‬ ‫التشاورية بشأن تنـمية التجارة البينية‬ ‫ل��ل��دول األع���ض���اء ف��ي م��ن��ظ��م��ة ال��ت��ع��اون‬ ‫اإلس�لام��ي‪ ،‬أن��ه على ال��رغ��م م��ن النسبة‬ ‫الهامة التي سجلتها التجارة البينية للدول‬ ‫اإلسالمية خالل سنة ‪ 2011‬ببلوغ نسبة‬ ‫‪ 18‬في املائة التي تقترب من نسبة ‪20‬‬ ‫في املائة املتوخى حتقيقها سنة ‪،2015‬‬ ‫فإن ذلك ال يرقى إلى مستوى املؤهالت‬ ‫والفرص التجارية واالقتصادية التي تزخر‬ ‫بها البلدان اإلسالمية‪ ،‬مشددا على أهمية‬ ‫حتقيق التفاعل بني فرق العمل العاملة في‬ ‫مجال تعزيز التعاون في القطاعات الفرعية‬ ‫وحتسني مناخ األعمال وتقوية القدرات‬ ‫التنافسية للقطاع اخلاص مع حتفيزه على‬ ‫االستثمار في الفضاء اإلسالمي‪.‬‬ ‫وأش���ار ف��ي ه��ذا ال��س��ي��اق إل��ى أن تسريع‬ ‫وتيرة االندماج االقتصادي والتجاري بني‬ ‫البلدان اإلسالمية يستلزم تضافر اجلهود‬ ‫وتنسيقا أمثال للبرامج واملبادرات املقدمة‬ ‫لفائدة القطاع اخلاص لتحسني تنافسيته‪٬‬‬ ‫وتوفير الوسائل الالزمة الستغالل الفرص‬ ‫التجارية‪ ٬‬وتشجيع االبتكار‪ ٬‬والرفع من‬ ‫مستويات اجلودة وتعزيز القدرات‪.‬‬


‫‪4‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫فرنسوا هوالند يامل في «حل سياسي» سريع للنزاع في سوريا‬

‫اع��رب الرئيس الفرنسي فرنسوا ه��والن��د عن‬ ‫ام��ل��ه ف��ي ال��ت��وص��ل ال��ى «ح��ل س��ي��اس��ي» سريع‬ ‫لوضع حد للنزاع في سوريا‪ ،‬مؤكدا انه يعتزم‬ ‫بحث هذا املوضوع خالل لقائه نظيره الروسي‬ ‫فالدميير بوتني في الكرملني‪.‬‬ ‫وقال هوالند في مقابلة اجرتها معه اذاعة صدى‬ ‫موسكو «اعتقد اننا سنتـمكن خالل االسابيع‬ ‫املقبلة من ايجاد حل سياسي يسمح بوضع حد‬

‫لتصاعد النزاع» في سوريا‪ ،‬بحسب‬ ‫ترجمة روسية لتصريحاته‪.‬‬ ‫واض���اف ان��ه «مل��س تقدما» ف��ي اجت��اه‬ ‫ح�����وار س��ي��اس��ي ب�ي�ن ن���ظ���ام دم��ش��ق‬ ‫واملعارضة‪.‬‬ ‫وقال «ان الكثير يتوقف على موقف‬ ‫الرئيس بوتني» في اشارة الى تشديد‬ ‫روس��ي��ا‪ ،‬اح��دى اخ��ر ال��دول الداعمة‬ ‫لنظام الرئيس السوري بشار االسد‪،‬‬ ‫على ض��رورة قيام ح��وار بني السلطة‬ ‫واملعارضة‪.‬‬ ‫واش���ار ه��والن��د ال���ذي ي��ق��وم ب��زي��ارت��ه‬ ‫االول��ى ال��ى روسيا كرئيس دول��ة الى‬ ‫انه سيبحث مع بوتني مسالة االنتقال‬ ‫ال��س��ي��اس��ي ف��ي س��وري��ا ورح��ي��ل االس���د‪ .‬وق��ال‬ ‫«سنبحث ه��ذه املسألة وام��ل ان نتـمكن من‬ ‫اقامة حوار بشان انتقال السلطة في سوريا»‪.‬‬ ‫واكد هوالند ان فرنسا تطالب برحيل االسد‬ ‫كغيرها من الدول الغربية‪ ،‬فيـما تشدد روسيا‬ ‫على ان��ه يعود للسوريني وحدهم ان يقرروا‬ ‫مصير بالدهم‪.‬‬

‫واشنطن تدعم املعارضة السورية بـ ‪ 60‬مليون دوالر‬

‫أف��اد وزي��ر اخلارجية األميركي‬ ‫«جون كيري»‪ ،‬أن بالده ستقدم‬ ‫‪ 60‬مليون دوالر‪ ،‬كمساعدات‬ ‫للمعارضة ال��س��وري��ة‪ .‬وأوض��ح‬ ‫ك��ي��ري ف��ي ك��ل��م��ة أل��ق��اه��ا في‬ ‫مؤمتر أصدقاء سوريا‪ ،‬املنعقد‬ ‫في العاصمة اإليطالية «روما»‪،‬‬

‫أن اإلدارة األميركية‪ ،‬ق��ررت‬ ‫إرس������ال م���س���اع���دات إض��اف��ي��ة‬ ‫للمعارضة السورية‪ ،‬في إطار‬ ‫زيادة الضغط على الرئيس بشار‬ ‫األس��د‪ ،‬حلمله على اإلستقالة‪،‬‬ ‫الفت ًا أن املساعدات عبارة عن‬ ‫م��واد غذائية وأدوي��ة‪ ،‬التي من‬

‫ش��أن��ه��ا أن ت��س��اع��د امل��ع��ارض��ة‪،‬‬ ‫ف���ي ال��س��ي��ط��رة ع��ل��ى امل��ن��اط��ق‬ ‫التي حت��ررت‪ ،‬واحل��د م��ن تأثير‬ ‫اجل��م��اع��ات امل��ت��ط��رف��ة‪ ،‬بحسب‬ ‫كيري‪.‬‬ ‫ومن املتوقع أن تزيد بعض الدول‬ ‫ال��غ��رب��ي��ة امل��ش��ارك��ة ف��ي امل��ؤمت��ر‪،‬‬ ‫ح��ج��م امل���س���اع���دات امل��ق��دم��ة‬ ‫للسوريني‪ ،‬حيث أعلنت أملانيا‬ ‫نيتها رفع قيـمة املساعدات ‪5‬‬ ‫ماليني ي��ورو إضافية‪ .‬ويشارك‬ ‫ف���ي م���ؤمت���ر أص���دق���اء س���وري���ا‪،‬‬ ‫ال��والي��ات املتحدة األميركية‪،‬‬ ‫وبريطانيا‪ ،‬وف��رن��س��ا‪ ،‬وأملانيا‪،‬‬ ‫وت��رك��ي��ا‪ ،‬وم��ص��ر‪ ،‬واإلم�����ارات‬ ‫ال���ع���رب���ي���ة امل���ت���ح���دة‪ ،‬وق���ط���ر‪،‬‬ ‫واألردن‪ ،‬وامل��م��ل��ك��ة ال��ع��رب��ي��ة‬ ‫السعودية‪.‬‬

‫دولية‬

‫إيران تفاوض في أملاتي‬ ‫وتعدهل يص‬ ‫قنبلتها في أراك‬ ‫إي����ران ت��ل��ع��ب م��ع امل��ج��ت��ـ��م��ع ال��دول��ي‬ ‫لعبة رب��ح ال��وق��ت ل��ص��ال��ح برنامجها‬ ‫النووي املشكوك في سلميته‪ ،‬وبينـما‬ ‫تتفاوض في كازاخستان‪ ،‬يبدو أنها‬ ‫متارس على األرض أنشطة نووية يرجح‬ ‫أنها تصب في خدمة هدف احلصول‬ ‫على سالح نووي‪.‬‬ ‫ن��ش��رت صحيفة «دي��ل��ي ت��ل��غ��راف»‬ ‫البريطانية ص��ورا التقطت باألقمار‬ ‫ال��ص��ن��اع��ي��ة ق��ال��ت إن��ه��ا تظهر منشأة‬ ‫«أراك» اإليرانية للمياه الثقيلة جاهزة‬ ‫للتشغيل‪ ،‬متهمة ط��ه��ران مبحاولة‬ ‫إن���ت���اج م����ادة ال��ب��ل��وت��ون��ي��وم ال��ت��ي قد‬ ‫تستخدم لصنع قنبلة نووية‪.‬‬ ‫وتزامن نشر التقرير مع انعقاد جولة‬ ‫ج���دي���دة م���ن احمل����ادث����ات ب�ي�ن إي����ران‬ ‫ومجموعة «‪ »5+1‬ب��ش��أن البرنامج‬ ‫ال����ن����ووي اإلي�����ران�����ي ف����ي ال��ع��اص��م��ة‬ ‫الكازاخستانية أملاتي‪.‬‬ ‫وال ي��ب��دو أن احمل��ادث��ات أف��ض��ت إل��ى‬ ‫شيء عملي سوى حتديد موعد جديد‬ ‫جلولة أخرى من احملادثات‪ ،‬ما يعكس‬ ‫ح��س��ب امل�لاح��ظ�ين‪ ،‬م��ح��اول��ة إي���ران‬ ‫ال��ل��ع��ب ع��ل��ى ع��ام��ل ال��وق��ت بانتهاج‬ ‫أسلوب اإلرجاء والتسويف‪ .‬واتفقت‬ ‫ال��ق��وى ال��س��ت ال��ك��ب��رى «ال���والي���ات‬ ‫امل��ت��ح��دة وروس��ي��ا وف��رن��س��ا وبريطانيا‬ ‫والصني إضافة الى املانيا» على إجراء‬ ‫محادثات جديدة اعتبارا من منتصف‬ ‫م��ارس القادم بشأن البرنامج النووي‬ ‫االي��ران��ي بعد احمل��ادث��ات ال��ت��ي متيزت‬ ‫باشارات «ايجابية» في أملاتي عاصمة‬ ‫كازاخستان‪ .‬وبعد االجتـماع االول‬ ‫الذي دام قرابة ثالث ساعات‪ ،‬عادت‬ ‫القوى الكبرى واي��ران الى االجتـماع‬ ‫ألكثر م��ن ساعة بقليل حيث جرت‬ ‫مفاوضات على مستوى سياسي لم‬ ‫تؤد الى أي اختراق على ما يبدو‪.‬‬ ‫وقال رئيس فريق املفاوضني االيرانيني‬ ‫سعيد جليلي في مؤمتر صحافي «لقد‬ ‫اتفقنا على عقد اجتـماع للخبراء‬ ‫ف��ي اسطنبول ف��ي ‪ 18‬م��ارس سيليه‬ ‫اج��ت��ـ��م��اع ب�ين دول م��ج��م��وع��ة ‪5+1‬‬ ‫وايران في اخلامس والسادس من ابريل‬ ‫في أملاتي»‪.‬‬


‫دولية‬

‫‪5‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫انضمام تركيا ألوروبا سيخضع الستفتاء بالنمسا‬ ‫أبلغ املستشار النـمساوي ورن��ر‬ ‫فاميان‪ ،‬نظيره التركي رجب طيب‬ ‫أردوغ���ان خ�لال لقاء بينهما في‬ ‫فيينا أن احتـمال انضمام تركيا‬ ‫إل���ى االحت����اد األوروب����ي سيخضع‬ ‫الستفتاء في النـمسا‪.‬‬ ‫وق��ال املستشار في بيان نشر في‬ ‫ختام لقاء بني رئيسي احلكومتني‬ ‫إن «النـمسا تعرب باستـمرار عن‬ ‫تأييدها لعملية تفاوض مفتوحة‬ ‫تأخذ باحلسبان ق��درة استيعاب‬ ‫االحت��اد األوروب���ي (‪ )..‬بالنسبة‬ ‫النضمام تركيا إل��ى االحت���اد فإن‬ ‫النـمسا ستنظم استفتاء»‪.‬‬ ‫وكانت املستشارة األملانية‪ ،‬أنغيال‬ ‫م��ي��رك��ل‪ ،‬حت��دث��ت ب��ح��ذر خ�لال‬ ‫زيارة لها لتركيا في ‪ 25‬فبراير عن‬ ‫إمكانية إطالق عملية انضمام هذا‬ ‫البلد إلى االحتاد األوروبي‪.‬‬

‫وب�������دأت ت���رك���ي���ا ع�����ام ‪2005‬‬ ‫مفاوضاتها لالنضمام إلى االحتاد‬ ‫األوروب��ي‪ ،‬إال أن العملية متعثرة‬ ‫بسبب معارضة دول أوروبية مثل‬ ‫فرنسا وأملانيا انضمامها بشكل‬ ‫ك���ام���ل‪ ،‬ب��اإلض��اف��ة إل���ى امل��س��ائ��ل‬ ‫املرتبطة مبشكلة قبرص املقسمة‬

‫منذ اجتياح القوات التركية التي‬ ‫حتتل الشطر الشمالي للجزيرة منذ‬ ‫العام ‪.1974‬‬ ‫وأضاف البيان أن الوضع في سوريا‬ ‫والعالقات االقتصادية بني النـمسا‬ ‫وتركيا بحثت أيضا خالل اللقاء‬ ‫بني فاميان وأردوغان‪.‬‬

‫مسلمو أوروبا يطالبون بفتوى حول تناول األسماك‬

‫طالبت منظمات إسالمية‬ ‫ف���ي ب���روك���س���ل‪ ،‬ع��اص��م��ة‬ ‫االحت������اد األوروب��������ي‪ ،‬م��ن‬ ‫الهيئات الفقهية والعلمية‬ ‫ف����ي ال�������دول اإلس�ل�ام���ي���ة‬ ‫ب���إص���دار ف��ت��وى ح���ول ما‬ ‫أعلن عنه االحتاد األوروبي‬ ‫من نيته السماح باستخدام‬

‫ال��ب��روت��ي��ن��ات املستخلصة‬ ‫م���ن م��خ��ل��ف��ات اخل��ن��ازي��ر‬ ‫والدجاج وحيوانات أخرى‬ ‫ف����ي ت���غ���ذي���ة األس����م����اك‪.‬‬ ‫وأعلن نور الدين الطويل‬ ‫رئيس املجمع العام للهيئة‬ ‫التنفيذية ملسلمي بلجيكا‬ ‫ل���ـ«ال���ش���رق األوس�����ط» أن‬

‫األم��ر جديد ويحتاج إلى‬ ‫فتوى من الهيئات العلمية‬ ‫والفقهية حول هذا األمر‪،‬‬ ‫وهل يجوز ألبناء اجلاليات‬ ‫اإلسالمية في أوروب��ا أكل‬ ‫األس���م���اك ب��ع��د تغذيتها‬ ‫باخلبائث‪ .‬وطالب الطويل‬ ‫ب��ض��رورة جتميع املسلمني‬

‫في كل أنحاء أوروبا «لكي‬ ‫نواجه هذه املسألة‪ ،‬كما أن‬ ‫األم��ر يستوجب التنسيق‬ ‫ب�ين امل��ن��ظ��م��ات والهيئات‬ ‫اإلس�ل�ام���ي���ة ف���ي أوروب�����ا‪،‬‬ ‫وبعدها تطالب بلقاءات‬ ‫م����ع ك����ب����ار ال��س��ي��اس��ي�ين‬ ‫والبرملانيني للتباحث معهم‬ ‫ح���ول ه���ذا األم���ر»‪.‬وك���ان‬ ‫فريدريك فانسان الناطق��� ‫ال��رس��م��ي ل��ش��ؤون الصحة‬ ‫ف��ي امل��ف��وض��ي��ة األوروب���ي���ة‬ ‫قد ذكر أنه وفقا للقواعد‬ ‫اجلديدة التي أقرها االحتاد‬ ‫سيمت ال��س��م��اح باستخدام‬ ‫ال��ب��روت��ي��ن��ات املستخلصة‬ ‫م���ن م��خ��ل��ف��ات اخل��ن��ازي��ر‬ ‫وال����دج����اج واحل���ي���وان���ات‬ ‫األخ����������رى ف�����ي ت���غ���ذي���ة‬ ‫األسماك اعتبارا من يونيو‬ ‫(حزيران) القادم‪.‬‬

‫احللم األوروبي يتجدد في‬ ‫بروكسل‪ :‬وحدة ثابتة‬ ‫واحتاد قوي‬ ‫في قلب العاصمة البلجيكية بروكسل‬ ‫ووس��ط جوها ال��ب��ارد امل��ش��وب بغياب‬ ‫أش��ع��ة ال��ش��م��س‪ ،‬ع��دا حمل��ات قليلة ال‬ ‫تسمن دفئا وال تغني سخونة‪ ،‬جتري‬ ‫ورش����ة ع��م��ل ض��خ��م��ة إلك���م���ال ب��ن��اء‬ ‫املرفقات العمرانية لالحتاد األوروب��ي‪،‬‬ ‫دلفنا سوية إلى مبنى جميل تتوسطه‬ ‫نافورة استوحى مصممها من غرناطة‬ ‫لون خزفها ومننـماتها اجلميلة‪.‬‬ ‫خالل إفطارين دسمني تخللهما جتوال‬ ‫بني أروقة البرملان األوروبي واملفوضية‬ ‫األوروبية يتبني أن هناك معضلة كبيرة‬ ‫تعترض عمل االحتاد األوروبي وهي أن‬ ‫‪ 78%‬من األوربيني ال يعرفون كيف‬ ‫ُي��س��ي��ر االحت����اد األوروب�����ي وال مرافقه‬ ‫ومنظماته‪ .‬وكأنه أشبه بشبكة من‬ ‫خيوط العنكبوت متشابكة مع بعضها‬ ‫البعض دون تنظمي أو ترتيب‪.‬‬ ‫ل���م ت��س��م��ح ال���ت���غ���ي���رات امل��ت��س��ارع��ة‬ ‫لألوروبيني مبعرفة كيف يعمل االحتاد‬ ‫األوروبي وكيف تضخم عدد دوله من‬ ‫‪ 6‬دول في عام ‪ 1957‬إلى ‪ 27‬دولة‪،‬‬ ‫وال���ذي ك��ان إح���دى امل��ع��ض�لات التي‬ ‫أدت إلى تعقيد أعمال االحتاد وخاصة‬ ‫املفوضية األوروبية‪.‬‬ ‫يقول جاريث غاردينغ‪ ،‬وه��و أستاذ‬ ‫م��ت��خ��ص��ص ف���ي اإلع���ل��ام‪ :‬ال ت��وج��د‬ ‫مركزية أو مرجعية سمحت للمراقب‪،‬‬ ‫ن��اه��ي��ك ع��ن امل��واط��ن ال��ع��ادي‪ ،‬بفهم‬ ‫سلمي للتغيرات التي مر ومير بها االحتاد‬ ‫األوروب�������ي‪ .‬وي��ض��ي��ف ه��اردي��ن��غ أن‬ ‫ال��ن��اس ب��دؤوا يلعبون دورا مهما في‬ ‫االحت��اد األوروب���ي ذل��ك ألنهم هم من‬ ‫يدفع إل��ى التطوير علم أوروب���ا‪ ،‬وفق‬ ‫غاردينغ‪ ،‬يضم ‪ 12‬جنمة وه��و ليس‬ ‫كعلم ال��والي��ات املتحدة ال��ذي يضم‬ ‫من النجوم مبقدار عدد واليات البالد؛‬ ‫ف��اإلث��ن��ت��ا ع��ش��رة جن��م��ة ال ت��ت��س��ق مع‬ ‫السبعة والعشرين دولة التي يضمها‬ ‫االحت��اد األوروب���ي‪ .‬ويضيف غاردينغ‬ ‫أن ألوروب��ا نشيدا وطنيا ويوما وطنيا‬ ‫و‪ 23‬لغة رسمية جعلت من تكلفة‬ ‫ميزانية الترجمة تصل إلى ‪ 200‬يورو‬ ‫سنويا وهو مبلغ كبير جدا‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫إعالم واتصال‬

‫‪‎‬شراء الشهادات العلمية واحتماالت حل مجلس الدوما في مقدمة االهتمامات‬

‫احل���دي���ث ال ي��ن��ق��ط��ع ح����ول ت��راج��ع‬ ‫مساحات احلرية في اإلعالم الروسي‪،‬‬ ‫ف��ي نفس ال��وق��ت ال��ذي تتواصل فيه‬ ‫ال��ب��رام��ج احل���واري���ة‪ ،‬ال��ت��ي ت��ق��ول في‬ ‫معظمها إن اجل��دل والنقد متاحان‬ ‫فقط ف��ي احل��دود التي ال تقف على‬ ‫طرفي نقيض م��ن التوجهات العامة‬ ‫ل���ـ «ال��ك��رم��ل�ين»‪ ،‬ب��غ��ض ال��ن��ظ��ر عن‬ ‫تعالي االح��ت��ج��اج��ات على انحسار‬ ‫احل��ري��ات والتضييق على الصحافة‬ ‫واإلع�ل�ام في روس��ي��ا‪ ،‬وه��و ما رصده‬ ‫التصنيف السنوي ملنظمة «فريدم»‬ ‫حل��ق��وق اإلن��س��ان ال��ذي وض��ع روسيا‬

‫ف���ي امل���رت���ب���ة ‪ ،172‬م���ت���ج���اورة مع‬ ‫أذرب��ي��ج��ان وزمي��ب��اب��وي وأوزبكستان‬ ‫وقرغيزستان وكازاخستان‪ .‬وكانت‬ ‫األوساط اإلعالمية تنفست الصعداء‬ ‫ح�ين ف��اج��أ ال��رئ��ي��س ال��س��اب��ق دمي��ت��ري‬ ‫ميدفيديف في أعقاب توليه السلطة‬ ‫في «الكرملني» عام ‪ 2008‬األوساط‬ ‫ال��س��ي��اس��ي��ة واالج��ت��ـ��م��اع��ي��ة ب��ق��ب��ول��ه‬ ‫احلديث إلى صحيفة «نوفايا غازيتا»‬ ‫املستقلة‪ ،‬وإعالنه ارتياحه لوجود مثل‬ ‫ه��ذه الصحيفة امل��ع��روف��ة مبناهضتها‬ ‫ل��س��ي��اس��ات «ال��ك��رم��ل�ين» وال��ت��ي لم‬ ‫ت��ت��وق��ف م��ن��ذ إن��ش��ائ��ه��ا ع���ن ان��ت��ق��اد‬

‫ال��ن��ظ��ام وف��ض��ح الكثير م��ن ممارساته‬ ‫غير الدميقراطية‪ .‬وك��ان ميدفيديف‬ ‫أعرب عن مواقف انفتاحية كثيرة جتاه‬ ‫الصحافة واإلع�لام‪ ،‬بينـما أقدم على‬ ‫طرح الكثير من القوانني التي أتاحت‬ ‫ملا يسمى «املعارضة غير املمنهجة»‬ ‫الكثير من حرية التعبير‪ ،‬بل والظهور‬ ‫على ش��اش��ات ال��ق��ن��وات التلفزيونية‬ ‫ومنها الفيدرالية احلكومية‪ ،‬فضال عن‬ ‫السماح بتأسيس األحزاب واجلماعات‬ ‫السياسية دون التقيد بشرط عضوية‬ ‫األع��داد الكبيرة‪ ،‬إلى جانب تقديره‬ ‫ألهمية شبكات «اإلن��ت��رن��ت»‪ ،‬التي‬ ‫قال إنها أفضل ساحة للجدل وتبادل‬ ‫اآلراء‪ .‬لكن ما قام به ميدفيديف في‬ ‫هذا الشأن لم يكن ليستـمر طويال‪،‬‬ ‫وال س��ي��ـ��م��ا أن���ه ك���ان ي��راع��ي ضمنا‬ ‫م��ص��ال��ح ورؤى «ال��ش��ق��ي��ق األك��ب��ر»‪،‬‬ ‫ال���ذي م��ا إن ع���اد إل���ى ال��س��ل��ط��ة في‬ ‫«ال��ك��رم��ل�ين» ح��ت��ى أص���در ق��ان��ون��ه‪،‬‬ ‫ال��ذي عهد مبوجبه إل��ى جهاز األمن‬ ‫واملخابرات مبراقبة شبكات اإلنترنت‬ ‫ومواقع التواصل االجتـماعي‪ .‬على‬ ‫أن ذلك لم مينع استـمرار الكثير من‬ ‫برامج «التوك شو» التي تكشف عن‬ ‫اجت��اه��ات ال���رأي ال��ع��ام وامل���دى ال��ذي‬ ‫مي��ك��ن أن ي��س��م��ح ب���ه «ال��ك��رم��ل�ين»‬

‫في نقد توجهاته وسياساته‪ ،‬ومنها‬ ‫ب��رن��ام��ج «ب��وي��دي��ن��وك» (امل��ن��ازل��ة)‬ ‫ال��ذي يقدمه فالدميير سولوفيوف ‪-‬‬ ‫أح��د أب��رز جن��وم اإلع�لام مم��ن يحظون‬ ‫ب���إع���ج���اب «م���ك���ت���وم» م���ن ج��ان��ب‬ ‫الرئيس بوتني ملا يتـمتع به من قدرات‬ ‫ومواهب تكفل له حسن إدارة احلوار‬ ‫واإلمساك بكل خيوطه دون السماح‬ ‫لضيوفه ب��ت��ج��اوز اخل��ط األح��م��ر غير‬ ‫املعلن من جانب «الكرملني»‪ .‬وثمة‬ ‫من يقول إن اهتـمام بوتني توقف عند‬ ‫ه��ذا النجم التلفزيوني منذ تاريخ‬ ‫ع��ودت��ه م��ن لندن بعد زي��ارة ق��ام بها‬ ‫تلبية لدعوة من امللياردير اليهودي‬ ‫الروسي الهارب بوريس بيريزوفسكي‬ ‫قبيل االنتخابات الرئاسية الروسية‬ ‫ف��ي ع��ام ‪ .2004‬وك��ان سولوفيوف‬ ‫اع��ت��رف آن���ذاك ب���أن بيريزوفسكي‪،‬‬ ‫الذي جلأ إلى لندن هاربا من مالحقة‬ ‫بوتني‪ ،‬ح��اول إقناعه بترشيح نفسه‬ ‫النتخابات الرئاسة منافسا لبوتني‪،‬‬ ‫وق��ال إنه سوف يتولى متويل حملته‬ ‫االنتخابية ويضمن جن��اح��ه‪ ،‬مثلما‬ ‫سبق أن وقف مع مجموعة أصحاب‬ ‫البنوك اليهودية وراء جن��اح الرئيس‬ ‫ال��روس��ي األسبق بوريس يلتسني في‬ ‫عام ‪. 1996‬‬

‫‪‎‬االعالم و التعليم‬ ‫‪‎‬مهما اختلفت األق��وال‪ ،‬وتباينت اآلراء حول‬ ‫م��ف��ه��وم اإلع��ل�ام‪ ،‬وم��ه��م��ا ج���اءت تقسيـماته‬ ‫واجت��اه��ات��ه فإنها ف��ي مجموعها تلتقي ف��ي أن‬ ‫اإلع�لام هو ‪ :‬اتصال بني طرفني بقصد إيصال‬ ‫معنى‪ ،‬أو قضية أو فكرة للعلم بها‪ ،‬واتخاذ‬ ‫موقف جتاهها « نظرية السيادة» ‪.‬‬ ‫‪‎‬إن املفهوم العلمي لإلعالم عموما اليوم قد اتسع‬ ‫حتى شمل كل أسلوب من أساليب جمع ونقل‬ ‫املعلومات واألفكار ‪ ،‬طاملا أحدث ذلك تفاعال‬ ‫ومشاركة من طرف آخر مستقبل‪.‬‬ ‫‪‎‬واإلع�ل�ام «علم وف��ن ف��ي آن واح���د» فهو علم‬ ‫ل��ه أس��س��ه ومنطلقاته ال��ف��ك��ري��ة‪ ،‬ألن��ه يستند‬ ‫إل��ى مناهج البحث العلمي في إط��اره النظري‬

‫والتطبيقي‪ ،‬وه��و فن ألن��ه يهدف إل��ى التعبير‬ ‫عن األفكار وجتسيدها في صور بالغية وفنية‬ ‫متنوعة بحسب املواهب وال��ق��درات اإلبداعية‬ ‫لرجل اإلعالم ‪.‬‬ ‫‪‎‬جناح الرسالة اإلعالمية يتوقف على ع��دد من‬ ‫ال��ش��روط ومنها ‪ :‬وض��وح الرسالة اإلعالمية ‪:‬‬ ‫إذ أن عملية اإلع�لام مشاركة وتفاهم أي أنها‬ ‫عملية تناغم بني املرسل واملستقبل‪ ،‬والتشويش‬ ‫أو التداخل قد تقف عائقا دون فهم الرسالة‪،‬‬ ‫ومن أسباب ذلك التشويش ‪ :‬احتواء الرسالة‬ ‫على ألفاظ غير معروفة أو كانت سرعة املتحدث‬ ‫غير مالئمة‪ ،‬أو الطباعة ردي��ئ��ة ‪ ،‬أو الصوت‬ ‫ضعيفا‪.‬‬

‫ال��ظ��روف احمليطة بالرسالة ‪ :‬حيث تؤثر تأثيرا‬ ‫كبيرا على م��دى تقبل ال��رس��ال��ة اإلع�لام��ي��ة أو‬ ‫رف��ض��ه��ا‪ ،‬ذل��ك ألن نفسية املستقبل وطريقة‬ ‫تربيته‪ ،‬ودرجة ثقافته تؤثر على كيفية استجابته‬ ‫لها ‪ .‬القمي وامل��ب��ادئ االجتـماعية ‪ :‬إذ يعتـمد‬ ‫مدى النجاح على درج��ة تأثر املستقبل بالقمي‬ ‫السائدة في املجتـمع ‪ ،‬واندماجه فيها هناك‬ ‫إجماع يكاد ينعقد بني التربويني على أن كلمة‬ ‫«التربية» أوسع مدى من كلمة«التعلمي» وأكثر‬ ‫دالله على ما يتصل بالسلوك وتقومي‪ ،‬في حني‬ ‫تنحصر كلمة «تعلمي» على عالقة محدودة بني‬ ‫طرفني بهدف إيصال قدر معني من املعلومات أو‬ ‫املهارات ‪.‬‬


‫دين‬

‫‪7‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫‫التقاعد ال يعني توقف العطاء‬‪‎‬‬

‫بسم اهلل الرحمن الرحمي املؤكد أن (التقاعد) مرحلة‬ ‫نعيش جوها‪ ،‬إما ببلوغها أو بالعيش مع من بلغها‪،‬‬ ‫عف ثم قوة ثم ضعف‪َ :‬هّ ُ‬ ‫لتـمضي سنة احلياة‪َ ،‬ض ٌ‬ ‫«الل‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ا َلّ ِذي َخ َل َق ُك ْم ِم ْن َض ْع ٍف ث َّم َج َعل م ْن َب ْعد َض ْع ٍف‬ ‫ُق َّو ًة ُث َّم َج َع َل ِم ْن َب ْع ِد ُق َّوةٍ َض ْعفًا َو َش ْي َب ًة َيخْ ُل ُق َما‬ ‫َي َشا ُء َو ُه َو ا ْل َع ِل ُمي ا ْل َق ِدي ُر»[الروم‪ ]54:‬جيل يعقبه‬ ‫جيل‪ ،‬لتمت سنة االستخالف‪ ،‬وعمارة هذه األرض‪.‬‬ ‫هذا التصنيف الوظيفي (متقاعد‪ ،‬وغير متقاعد)‬ ‫فرضته أنظمة العمل‪ ،‬ليحل موظف بدل موظف‬ ‫آخر‪ ،‬ولكنه ليس حكم ًا على اإلنسان باملوت‪ ،‬وال‬ ‫منع ًا له من العطاء في ميادين أخرى‪ ،‬فهو تصنيف‬ ‫ال يصح أبداً أن يسري إلى بقية حياة املتقاعد‪.‬‬ ‫رمبا كانت نظرة املجتـمع لهذه الفئة الغالية‪ ،‬وتق ُّبل‬

‫كثير من هذه الفئة واستسالمه لهذه النظرة له أثره‬ ‫في ما ُيسمع أو ُيرى من معاناة بعض أف��راد هذه‬ ‫الفئة التي بذلت وأعطت فترة من الزمن!‬ ‫والواقع أن النصيب األكبر يقع على ذات الشخص‪،‬‬ ‫وطريقة تعامله مع املتغيرات حوله‪ ،‬وفي طريقة‬ ‫تفكيره ونظرته للحياة‪.‬‬ ‫ولعلي في ه��ذا املقام أق��ف بعض الوقفات التي‬ ‫أرجو أن تضيف شيئ ًا في هذا املوضوع احليوي‪:‬‬ ‫الوقفة األولى‪ :‬إن لكل مرحلة من العمر جمالها‪..‬‬ ‫فالتقاعد عن العمل الرسمي هو في حقيقته انتقال‬ ‫من مرحلة إلى مرحلة أخرى من العطاء‪ ،‬والعمل‪،‬‬ ‫إذ ال توقف في حياة العبد‪ « :‬لمِ َ ْن َشا َء ِم ْن ُك ْم َأ ْن‬ ‫َي َت َق َّد َم َأ ْو َي َت َأ َّخ َر»[املدثر‪ .]37:‬وصاحب الهمة‬

‫العالية إذا بلغ هدفاً‪ ،‬بحث عن هدف آخر مثله‬ ‫أو أعلى منه ليصل إليه‪ ،‬وال يوقفه عن السباق إلى‬ ‫مجد الدنيا واآلخرة إال توقف نفسه‪ ،‬ولئن توقفت‬ ‫دورة ال��دوام الرسمي‪ ،‬فلن تتوقف عجلة النفع‬ ‫واالنتفاع‪ ،‬بعمل صالح‪ ،‬وصدقة جارية‪.‬‬ ‫لذا يجب أن ُيفهم كالم العلماء ‪-‬الذين يتحدثون‬ ‫عن االستعداد ل�لآخ��رة‪ -‬على وجهه‪ ،‬فحينـــما‬ ‫يؤمر صاحب ه��ذه السن ب��ال��ذات باإلقبال على‬ ‫اهلل تعالى‪ ،‬وال��دار اآلخ��رة‪ ،‬فهذا ال يعني ص��ور ًة‬ ‫محددة من الطاعة‪ ،‬فالعبادات (كالصالة وقيام‬ ‫الليل‪ ،‬وقراءة القرآن‪ ،‬والصدقة‪ ،‬والصيام‪ ،‬واحلج‬ ‫والعمرة) كلها لون من أل��وان القربات‪ ،‬واجلهاد‬ ‫باملال‪ ،‬والنفس لون من ألوان القربات‪ ،‬والتصدي‬ ‫حلل مشكالت الناس ٌ‬ ‫لون‪ ،‬والشفاعة ملن يحتاجها‬ ‫عند املسؤولني ل� ٌ‬ ‫�ون‪ ،‬املهم أن يجتهد في عمارة‬ ‫وقته بكل قربةٍ يستطيعها‪ ،‬وه��ذا ما فهمه أهل‬ ‫اإلميان من األوائل واألواخر‪ِ .‬م ْن منا ال يعرف ذلك‬ ‫الشيخ الذي ضعفت قواه‪ ،‬وقارب التسعني‪ ،‬ويدير‬ ‫أع��م��ا ًال أثقلت كاهل عشرات الشباب‪ ،‬ولكنه‬ ‫��روح ال ت��ع��رف ال��ك��ل��ل‪ ،‬دأب ف��ي العلم‬ ‫يعمل ب� ٍ‬ ‫ونفع اخللق حتى آخر حلظة من حلظات‬ ‫والعمل‪ِ ،‬‬ ‫حياته؟ إنه الشيخ اإلم��ام عبد العزيز ابن باز! لم‬ ‫يكن سبب ذلك كما يظن البعض علمي ُة الشيخ‪،‬‬ ‫فمن العلماء من يصيبه ما يصيب كثيراً من الناس‬ ‫بسبب طريقة نظرته لهذه املرحلة‪ ،‬فالقضية هي‬ ‫ُ‬ ‫وحمل الهم‪ ،‬وهذا قد ٌر مشترك بني‬ ‫حياة الروح‪،‬‬ ‫الناس كلهم‪ ،‬ال يختص به مسلم دون كافر‪.‬‬

‫أوقات نهى الشرع الصالة فيها‬ ‫ال��وق��ت األول‪:‬م����ن ص�لاة ال��ف��ج��ر إل��ى أن‬ ‫ترتفع الشمس قيد رمح؛ يعني‪َ :‬قدْ َر متر‬ ‫تقريب ًا في رأي العني ‪ ،‬و ُي��ق� َّ�د ُر بالنسبة‬ ‫للساعات باثنتي عشرة دقيق ًة إلى عش ِر‬ ‫دق��ائ��قَ ‪ ،‬ول��ك��ن االح��ت��ي� ُ‬ ‫�اط أن ي��زي��دَ إلى‬ ‫ب��ع س��اع��ة‪ ،‬فنقول بعد ُط��ل��وع َّ‬ ‫الشمس‬ ‫ُر ِ‬ ‫وقت ال َّنهي‪ ،‬والدليل‬ ‫ب ُر ِبع ساعة ينتهي ُ‬ ‫حديث أبي سعيد مرفوعا «ال صالة بعد‬ ‫صالة الفجر حتى تطلع الشمس» ( متفق‬ ‫عليه)‪ ،‬واملعتبر بصالة الفجر صالة كل‬ ‫إنسان بنفسه فلو ف��رض أن الناس صلوا‬ ‫ص�لاة الفجر وأن���ت ل��م تصل ف��إن وقت‬ ‫النهي ف��ي حقك ل��م ي��دخ��ل‪ ،‬ول��و فرض‬

‫أنك صليت قبل الناس فإن وقت النهي‬ ‫في حقك دخل‪ ،‬وإن لم يصل الناس‪.‬‬ ‫الوقت الثاني‪ :‬حني يقوم قائم الظهيرة‬ ‫إلى أن تزول الشمس‪ ،‬وذلك في منتصف‬ ‫النهار قبل زوال الشمس بنحو عشر دقائق‬ ‫أو قريب ًا منها ‪ ،‬ودليل ذلك‪ :‬حديث ُعقبة‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫رسول‬ ‫ساعات نهانا‬ ‫«ثالث‬ ‫عامر قال‪:‬‬ ‫ٍ‬ ‫ِ‬ ‫بن ٍ‬ ‫ّ‬ ‫اهلل صلى اهلل عليه وسلم ْ‬ ‫فيهن‪،‬‬ ‫أن نُص ِل َي َّ‬ ‫ْ‬ ‫الشمس‬ ‫تطلع‬ ‫فيهن موتانا‪ ،‬حني‬ ‫َ‬ ‫وأن نق ُب َر َّ‬ ‫ُ‬ ‫ب��ازغ � ًة ح��ت��ى ت��رت��ف� َ�ع‪ ،‬وح�ين ي��ق��وم ق��ائ� ُ�م‬ ‫َّ‬ ‫يف َّ‬ ‫الظهيرة‪ ،‬وحني َ‬ ‫تض ُ‬ ‫مس للغروب‬ ‫الش ُ‬ ‫تغرب» ‪ (.‬رواه مسلم ) والشاهد‬ ‫حتى‬ ‫َ‬ ‫‪ :‬قوله صلى اهلل عليه وسلم‪ « :‬نهانا أن‬

‫فيهن»‪.‬‬ ‫نص ِّل َي‬ ‫َّ‬ ‫الوقت الثالث‪ :‬من بعد صالة العصر إلى‬ ‫غروب الشمس‪ ،‬واملعتبر صالة كل إنسان‬ ‫بنفسه‪ ،‬فإذا صلى اإلنسان العصر حرمت‬ ‫عليه الصالة حتى تغرب الشمس‪ ،‬عن‬ ‫قتادة قال أخبرنا أبو العالية عن بن عباس‬ ‫قال سمعت غير واحد من أصحاب النبي‬ ‫صلى اهلل عليه وسلم منهم عمر بن اخلطاب‬ ‫وكان من أحبهم إليﱠ أن رسول اهلل صلى‬ ‫اهلل عليه وسلم « نهى ع��ن ال��ص�لاة بعد‬ ‫الفجر حتى تطلع الشمس وعن الصالة‬ ‫بعد العصر حتى تغرب الشمس» رواه‬ ‫الترمذي حديث صحيح‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫احتاد كتاب مصر يقتني رأس طه حسني‬

‫ق��ال إحت��اد الكتاب املصريني محمد‬ ‫س��ل��م��اوى إن مت��ث��ال ال��ف��ن��ان ع��ص��ام‬ ‫دروي�����ش ال����ذي مي��ث��ل رأس عميد‬ ‫األدب ال��ع��رب��ي ال��دك��ت��ور ط��ه حسني‬ ‫دخل ضمن مجموعة األعمال الفنية‬ ‫اخل��اص��ة ب��احت��اد ك��ت��اب م��ص��ر‪ ،‬وذل��ك‬ ‫ض��م��ن م��ش��روع إع���ادة ت��أه��ي��ل مبنى‬ ‫االحتاد بالقاهرة‪.‬‬ ‫وأوض�����ح س��ل��م��اوي‪ ،‬أن ال��ت��ـ��م��ث��ال‬ ‫سينضم إل��ى املجموعة املتـميزة من‬ ‫األع��م��ال الفنية التي اقتناها االحت��اد‬ ‫لتشكل عنصر أس��اس��ي ف��ي املعمار‬

‫ال��داخ��ل��ي مل��ب��ن��اه‪ ،‬وه��ي ألك��ب��ر فناني‬ ‫مصر من أمثال صالح طاهر‪ ،‬وأحمد‬ ‫ف��ؤاد س��ل�يم‪ ،‬ومصطفى ال���رزاز‪ ،‬وعز‬ ‫الدين جنيب‪ ،‬ومصطفى عبد املعطي‪،‬‬ ‫ون��ازل��ي م��دك��ور‪ ،‬وزك��ري��ا ال��زي��ن��ي‪،‬‬ ‫والتي تفوق قيـمتها املليون جنيه‪.‬‬ ‫ي��ذك��ر أن مت��ث��ال رأس عميد األدب‬ ‫العربي من أهم أعمال النحات عصام‬ ‫دروي��ش‪ ،‬وقد مت وضعه على مدخل‬ ‫قاعة اجتـماعات املجلس مببنى احتاد‬ ‫الكتاب بعد أي��ام قليلة م��ن حادثة‬ ‫كسر رأس متثال طه حسن ‪.‬‬

‫فن وثقافة‬

‫« حتت الهوا » أول مسلسل لرميا فليحان‬ ‫في دراما الثورة السورية‬ ‫ضمن املشهد العام ملسلسل األح���داث الدامية على األرض‬ ‫السورية‪ ،‬وعلى عكس معظم ك ّتاب السيناريو السوريني الذين‬ ‫وج��دوا من سياسة النأي بالنفس ملج ًأ لهم‪ ،‬ب��دأت الكاتبة‬ ‫والناشطة السورية رمي��ا فليحان إجن��از عملها «حت��ت الهوا»‪،‬‬ ‫لتكون أولى اخلطوات اجلدية على طريق «دراما الثورة»‪.‬‬ ‫«حتت الهوا» تدور حلقاته حول محطة إخبارية‪ ،‬وكيفية تغطيتها‬ ‫لألحداث الالهبة‪ ،‬واختالف املواقف بني العاملني في هذه احملطة‬ ‫مع التركيز على ما يجري في األراض���ي السورية‪ ،‬ويحاكي‬ ‫مشاهد الواقع السوري ابتداء من الثورة املصرية‪ ،‬مروراً بالليبية‪،‬‬ ‫وتفاعل الشعب السوري معها منذ الوقفات عند السفارات‪،‬‬ ‫وانتهاء باملعاناة اإلنسانية التي مير بها أبناء املخيـمات‪ ،‬والتي‬ ‫كانت فليحان قريبة منهم في أكثر من مناسبة‪ ،‬حيث أكدت‬ ‫لـ «العربية‪.‬نت» ترجيح تصوير بعض من معاناة الالجئني في‬ ‫املخيـمات ضمن عملها اجلديد‪.‬‬ ‫ومنذ اللحظات األولى لتفجر الغضب الشعبي ضمن اخلارطة‬ ‫السورية‪ ،‬برز موقف فليحان كمناصرة للثورة ابتداء من صياغتها‬ ‫مع مجموعة من الفنانني السوريني لبيان احلليب‪ ،‬مروراً باعتقالها‬ ‫من أمام جامع احلسن على خلفية «مظاهرة املثقفني»‪ ،‬ووجودها‬ ‫السياسي أيض ًا ضمن كواليس املجلس الوطني‪ ،‬وظهورها املتكرر‬ ‫على وسائل اإلعالم كناشطة ومناصرة لقضايا الثورة السورية‪.‬‬ ‫وقالت‪« :‬ستبقى مناصرتي للثورة ووجهة نظري فيـما يحدث‬ ‫موجودة بالعمل‪ ،‬وهو أهم ما مييزه»‪.‬‬

‫سبيلبرغ رئيسا للجنة حتكيم مهرجان كان‬ ‫ق�����ال م��ن��ظ��م��و م���ه���رج���ان ك���ان‬ ‫السينـمائي إن املخرج األميركي‬ ‫ستيفن سبيلبرغ س��ي��رأس جلنة‬ ‫التحكمي باملهرجان لعام ‪2013‬‬ ‫الذي سيقام في شهر مايو‪.‬‬ ‫وسيخلف سبيلبرج ال���ذي ف��از‬ ‫فيلمه (لينكولن ‪)Lincoln‬‬ ‫باثنتني من جوائز أكادميية فنون‬ ‫وع��ل��وم السينـما (األوس��ك��ار)‬ ‫امل��خ��رج وامل��م��ث��ل اإلي��ط��ال��ي ناني‬ ‫م��وري��ت��ي‪ ،‬ال����ذي رأس ال��ل��ج��ن��ة‬ ‫ف��ي ال�����دورة اخل��ام��س��ة وال��س��ت�ين‬ ‫للمهرجان العام املاضي‪.‬‬ ‫ي��س��ت��ـ��م��ر امل��ه��رج��ان ‪ 12‬ي��وم��ا‪،‬‬

‫وي��ق��ام ع��ل��ى ش��اط��ىء ال��ري��ف��ي��ي��را‬ ‫في جنوب فرنسا أح��د األماكن‬ ‫الكبرى لعرض األف�لام اجلديدة‬ ‫م����ن ج���م���ي���ع أن����ح����اء ال���ع���ال���م‪،‬‬ ‫ويجذب كتابا سينـمائيني كبارا‬ ‫وصاعدين واملئات من النقاد‪.‬‬ ‫ووص��ف سبيلبرغ املهرجان بأنه‬ ‫«منبر الكتشاف االف�لام الرائعة‬ ‫وتقدميها للعالم‪».‬‬ ‫وحصل املمثل دانيل داي لويس‬ ‫على جائزة أفضل ممثل عن فيلم‬ ‫(لينكولن) للمخرج البالغ من‬ ‫العمر ‪ 66‬عاما‪.‬‬ ‫األم��ي��رك��ي ال���ذي ك��اف��ح إلل��غ��اء ويقام مهرجان كان السينـمائي‬ ‫في الفترة من ‪ 15‬إلى ‪ 26‬مايو‪.‬‬ ‫وي��ت��ن��اول ال��ف��ي��ل��م ق��ص��ة ال��رئ��ي��س الرق واحلرب األهلية‪.‬‬


‫فن وثقافة‬

‫‪9‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫مصر‪ ..‬اعتراض على متثال يضع قدمه على فرعون‬

‫قالت وزارة الدولة لشؤون اآلثار في مصر في بيان‬ ‫لها‪ ،‬إنها ستبلغ اعتراضها الرسمي على متثال لرائد‬ ‫علم املصريات فرانسوا شامبليون نحت واضعا‬ ‫إحدى قدميه على رأس مقلد ميثل ملك فرعوني‬ ‫أمام فناء مدخل الكلية الفرنسية بالعاصمة باريس‪.‬‬ ‫واستطاع شامبليون (‪ )1790-1832‬فك رموز‬ ‫اللغة املصرية القدمية باالستعانة بحجر رشيد الذي‬ ‫اكتشفته احلملة الفرنسية على مصر (‪1798-‬‬ ‫‪ )1801‬وك��ان يضم نصا واح���دا كتب بثالث‬ ‫لغات هي الهيروغليفية (الكتابة املصرية القدمية‬ ‫امل��ق��دس��ة) وال��دمي��وط��ي��ق��ي��ة (ال��ك��ت��اب��ة الشعبية)‬

‫أبراج‬ ‫برج احلمل من ‪ 21‬مارس الى ‪ 19‬أبريل‬

‫خذ خطوة إلى اخللف و انظر إلى‬ ‫ما في محيطك ‪ ،‬و ليس فقط‬ ‫أمام عيونك‪ .‬ال َع ْش َع َشة للطيور و‬ ‫ليست ألمثالك ‪ ،‬لذا اخرج من‬ ‫عشك و قم بجولة في اجلوار‪.‬‬ ‫أنت مبدع جداً وملئ بالبصيرة‪.‬‬ ‫برج الثور من ‪ 21‬أبريل الى ��� 21‬مايو‬

‫يست مرغوب َة‬ ‫الرؤية الضيقة َل ْ‬ ‫في حالة مثل هذه احلاالت‪.‬‬ ‫ْ‬ ‫وحاول َأنْ تدرك‬ ‫تن ّف ْس بعمق‬ ‫كامل الصورة‪.‬ال تكثر من تعدد‬ ‫عالقاتك في نفس الوقت ‪.‬‬ ‫برج اجلوزاء من ‪ 22‬مايو الى ‪ 21‬يونيو‬

‫يجد الناس فيك طاقة وسحر ال‬ ‫يقاوم اليوم ألان النجوم متدك‬ ‫ببريقها و سحرها‪ .‬انسى كل‬ ‫االحقاد و الضغوط التي وقعت‬ ‫حتتها في املاضي‪.‬‬

‫وال���ي���ون���ان���ي���ة‪ ،‬ح���س���ب وك���ال���ة‬ ‫رويترز‪.‬‬ ‫والتـمثال ال��ذي ت���داول ص��وره‬ ‫نشطاء ومعنيون بعلوم املصريات‬ ‫واآلث���ار في اآلون��ة األخ��ي��رة أثار‬ ‫ردود فعل رافضة واعتبروه مهينا‬ ‫للحضارة املصرية القدمية‪.‬‬ ‫وق���ال ال��ب��ي��ان إن وزي���ر ال��دول��ة‬ ‫لشؤون اآلث��ار‪ ،‬محمد إبراهمي‪،‬‬ ‫وب��ع��د اجتـماعه مبجلس إدارة‬ ‫امل��ج��ل��س األع��ل��ى ل�لآث��ار «أك��د‬ ‫ع��ل��ى أن���ه س���وف ي�ت�م م��خ��اط��ب��ة‬ ‫السفير الفرنسي بالقاهرة ووزير الثقافة الفرنسي‬ ‫ع��ن ط��ري��ق اخل��ارج��ي��ة امل��ص��ري��ة اع��ت��راض��ا على هذا‬ ‫التصرف املسيء إلى العالقات الثقافية املشتركة‬ ‫بني مصر وفرنسا»‪ .‬وأوض��ح البيان أن االعتراض‬ ‫على نحت التـمثال بهذه الصورة اليتناقض مع‬ ‫«تأييده الكامل حلرية اإلبداع إال أنها ال يجب أن‬ ‫متس بسمعة مصر أو تسيء إلى تراثها بأي شكل‬ ‫من األشكال»‪.‬‬ ‫وقال البيان إن نحت هذا التـمثال «استهانة وإساءة‬ ‫غير مبررة» ملصر وأثرييها ومثقفيها‪.‬‬

‫دراما رمضان ‪2013‬‬ ‫خالية من املسلسالت‬ ‫الدينية‬ ‫ألول مرة منذ سنوات طويلة‪ ،‬تخلو الدراما‬ ‫الرمضانية في مصر من أي عمل ديني‪،‬‬ ‫حيث ك��ان آخ��ر ع��رض لهذه األع��م��ال في‬ ‫رمضان امل��اض��ي‪ ،‬وكانت تشكل حضوراً‬ ‫مثل مسلسلي «اإلمام الغزالي» و «عمر بن‬ ‫اخل��ط��اب»‪ ،‬وحقق االثنان نسبة مشاهدة‬ ‫عالية‪ ،‬ليأتي ه��ذا العام وال��درام��ا الدينية‬ ‫منعدمة متاماً‪ .‬وقال الفنان حسن يوسف‬ ‫ف��ي تصريحات ل��ـ «العربية‪.‬نت» إن��ه من‬ ‫أكثر الفنانني الذين قدموا درام��ا دينية‪،‬‬ ‫ولكنه ق��رر أن ال ي��ع��ود إليها م��ج��دداً إال‬ ‫ب��ش��رط أن يكتب ف��ي ال��ع��ق��د امل��ب��رم بينه‬ ‫وب�ين اجلهة املنتجة مواعيد ع��رض جيدة‬ ‫للمسلسل‪ ،‬وي��رج��ع ذل��ك إل��ى جتربته مع‬ ‫مسلسل «اإلمام عبداحللمي محمود» الذي‬ ‫أث��رى العالم العربي بفكره‪ ،‬إال أن هذا‬ ‫العمل تقريب ًا لم ُيشاهد‪.‬‬ ‫ووف��ق � ًا ل��ك�لام ي��وس��ف ف��إن��ه خ��رج مهزوم ًا‬ ‫م��ن ه��ذا ال��ع��م��ل ع��ل��ى ك��اف��ة امل��س��ت��وي��ات‪،‬‬ ‫ف��م��ج��ه��وده اجل��س��دي ض��اع ه��ب��اء وأم��وال��ه‬ ‫أيضاً‪ ،‬حيث كان هو منتج العمل‪.‬‬

‫حظك هذا األسبوع‬ ‫برج السرطان من ‪ 21‬يونيو الى ‪ 21‬يوليوز‬

‫في احلب انت متهور حلد اجلنون‬ ‫هذا االمر قد يصعب عليك‬ ‫التحكم مبشاعرك او حتى التعبير‬ ‫عنها ام في مجال العمل أنت‬ ‫عقالني ومنطقي اليوم‪.‬‬ ‫برج االسد من ‪23‬يونيو الى ‪ 23‬أغسطس‬

‫وحساس‪ ،‬و ساحر‬ ‫إنك مرح‬ ‫ّ‬ ‫بشكل غير عادي اليوم‪ .‬فغازل‬ ‫بثقة‪ .‬ترى األمور بلون وردي‪،‬‬ ‫العالم يبدو في حالة ج ّيدة‪ .‬ملاذا‬ ‫يجب أن نعكر لون احلياة‪.‬‬ ‫برج العذراء من ‪ 23‬أغسطس الى ‪ 22‬سيتـمبر‬

‫‪‎‬في العمل انت شخص يحترمه‬ ‫جميع الناس ال تضع نفسك في‬ ‫مواقف حرجة و اال فقدت هذا‬ ‫االحترام‪ ،‬عاطفيا ال تتفاجأ إذا‬ ‫كنت محاط ًا من قبل املعجبني‪.‬‬

‫برج امليران من ‪ 23‬سبتـمبر الى ‪ 22‬أكتوبر‬

‫‪‎‬عاطفيا انت شخص يريد اجلميع‬ ‫ان حتبه و ان يحبك و لكن احلب‬ ‫الذي تبحث عنه لن جتده اليوم‪،‬‬ ‫يصرخ اآلخرون لكي تقرب‬ ‫منهم‪ ،‬لكن إعارتهم انتباهك‪.‬‬ ‫برج العقرب من ‪ 23‬أكتوبر الى ‪ 21‬نوفمبر‬

‫‪‎‬عليك بأن تكون ميزان ًا كما هو‬ ‫برجك‪ .‬حتتاج إليجاد ذلك ّ‬ ‫اخلط‬ ‫الرفيع بني الكرم وضبط النفس‪.‬‬ ‫الدافع إلكتساب الشيء اجلديد‬ ‫قوي‪ ،‬لكن هل ميأل الفراغ ح ّق ًا ؟‬ ‫برج القوس ‪ 22‬أكبوبر ألى ‪ 21‬ديسمبر‬

‫‪‎‬هناك تغييرات مالية قادمة‪ ،‬ولقد‬ ‫حان الوقت للتركيز على األشياء‬ ‫املادية‪ .‬أنت كرمي ‪ ،‬لكن ليس‬ ‫باليد حيلة‪ .‬إمنا قد يحمل لك‬ ‫املستقبل بعض التحسن ‪.‬‬

‫برج اجلدي من ‪ 22‬ديسمبر الى ‪ 19‬يناير‬

‫‪‎‬ال تنقصك األفكار ‪ ،‬وال ينقصك‬ ‫احلماس إلبداء هذه األفكار‪.‬‬ ‫استغل وعيك احلالي ‪ ،‬و ألقي‬ ‫نظرة على مجمل الصورة‪.‬راجع‬ ‫خطتك ثانية‪.‬‬ ‫برج الدلو من ‪ 20‬يناير الى ‪ 18‬فبراير‬

‫‪‎‬نشاطك في تصاعد‪ ،‬و حماسك‬ ‫في ازدياد‪ ،‬و غالب ًا ستلقى ردود‬ ‫فعل إيجابية جداً‪ِ .‬‬ ‫إعط صوتك‬ ‫ال من‬ ‫للعاطفة‪.‬تُعيرك النجوم قلي ً‬ ‫إشراقها و ملعانها‪.‬‬ ‫برج احلوت ‪ 19‬فبراير الى ‪ 20‬مارس‬

‫ّ‬ ‫ستـمكنك من أن تكون‬ ‫‪‎‬الظروف‬ ‫حتت األضواء لذا عليك ان تكون‬ ‫لبقا و ليس متعجرفا وان ال تكثر‬ ‫من احلديث عن منجزاتك ألنك‬ ‫ستقع ضحية الغرور‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫سوتيل يفوز مبقعد فورس إنديا‬

‫اخ��ت��ار ف��ري��ق ف���ورس إن��دي��ا السائق‬ ‫األملاني أدري��ان سوتيل لينضم إلى‬ ‫قائمة سائقيه ملوسم ‪ ،2013‬بعد‬ ‫منافسة بينه وب�ين الفرنسي جول‬ ‫بيانكي على آخر مقعد بني سائقي‬ ‫ب��ط��ول��ة ال��ع��ال��م ل��س��ب��اق��ات س��ي��ارات‬ ‫ف��ورم��وال وان ه��ذا امل��وس��م‪ .‬وف� َّ‬ ‫�ض��ل‬ ‫ف��ورس إنديا سوتيل على بيانكي‪،‬‬ ‫ول��م يصدر شيئ ًا عن إدارة الفريق‬ ‫ما إذا ك��ان بيانكي سيكون سائق ًا‬ ‫احتياطي ًا معهم‪.‬‬ ‫وقال مدير الفريق فيغاي ماليا‪« :‬لم‬ ‫يكن قراراً سهالً‪ ..‬إن خبرة أدريان‬ ‫وارتباطاته القدمية مع الفريق أعطته‬

‫األفضلية»‪ .‬وكان سوتيل ابتعد عن‬ ‫مسابقات الفورموال وان ما يقارب‬ ‫‪ 18‬ش��ه��راً ب��ع��دم��ا ق��ض��ت محكمة‬ ‫أملانية بسجنه مع إيقاف التنفيذ‪،‬‬ ‫بعد اتهامه باالعتداء بالضرب على‬ ‫ش��خ��ص آخ���ر ف��ي م��ل��ه��ى ل��ي��ل��ي في‬ ‫م��دي��ن��ة شنغهاي الصينية‪ ،‬خ�لال‬ ‫سباق جائزة شنغهاي الكبرى في‬ ‫موسم ‪ 2011‬ضمن بطولة العالم‬ ‫لسباقات سيارات فورموال وان‪.‬‬ ‫ومت اتهام سوتيل (‪ 30‬عاماً) بضرب‬ ‫أري���ك ل��وك��س امل��س��ؤول ف��ي شركة‬ ‫جيني كابيتال املالكة لفريق رينو‬ ‫لوتوس‪.‬‬

‫رياضة‬

‫ريال مدريد الحتاد القدم‪ :‬نريد نهائي كأس‬ ‫امللك في برشلونة‬

‫أب���دى م��ج��ل��س إدارة ن���ادي ري��ال‬ ‫مدريد اإلسباني‪ ،‬رغبته في خوض‬ ‫املباراة النهائية لبطولة كأس ملك‬ ‫إسبانيا التي ستجمعه أم��ام جاره‬ ‫أتلتيكو مدريد في ‪ 18‬مايو‪/‬أيار‬ ‫امل��ق��ب��ل ع��ل��ى ملعب «ك��ام��ب ن��و»‬ ‫معقل غرميه األزلي برشلونة‪.‬‬ ‫وبحسب صحيفة «آس» اإلسبانية‪،‬‬ ‫فقد قدم نادي العاصمة اإلسبانية‬ ‫اقتراح ًا إلى االحت��اد اإلسباني لكرة‬ ‫ال��ق��دم يطالبه ف��ي��ه ب��إق��ام��ة م��ب��اراة‬ ‫ن��ه��ائ��ي ك���أس م��ل��ك إس��ب��ان��ي��ا على‬ ‫ملعب «ك��ام��ب ن��و»‪ ،‬وذل��ك نظراً‬ ‫الستيعابه عدداً هائ ًال من اجلماهير‬

‫(‪ 99‬ألف متفرج) مقارنة مبالعب‬ ‫أخرى في إسبانيا‪ ،‬فض ًال عن كونه‬ ‫ملعب ًا محايداً‪.‬‬ ‫وأش���ارت الصحيفة إل��ى أن إدارة‬ ‫ري���ال م��دري��د ق��د أص���رت على أن‬ ‫امللعب املثالي خلوض اللقاء املرتقب‬ ‫ه��و ملعب «ك��ام��ب ن��و» ف��ي إقلمي‬ ‫كاتالونيا‪ ،‬بالنظر إلى أرضية امللعب‬ ‫املناسبة‪ .‬وم��ن بني اخل��ي��ارات التي‬ ‫يدرسها االحت��اد اإلسباني في حال‬ ‫مت رفض هذا االقتراح إقامة املباراة‬ ‫ف��ي ملعب «املستايا» أو «رام��ون‬ ‫سانشيز بيزخوان»‪ ،‬إال أن السعة‬ ‫االستيعابية القليلة للمالعب‪.‬‬

‫إسبانيا تسعى إلى مشاركة تاريخية في استضافتها لبطولة العالم‬ ‫نتائج لها في تاريخ املشاركات‬ ‫اإلس��ب��ان��ي��ة ب��ب��ط��والت ال��ع��ال��م‬ ‫للسباحة‪.‬‬ ‫وق���ال كاربينا‪« :‬السباحة في‬ ‫بلدنا واللعب على أرضنا ميثل‬ ‫حتدي ًا لنا لنقدم أفضل بطولة في‬ ‫التاريخ»‪.‬‬ ‫وأض���اف كاربينا ف��ي العاصمة‬ ‫م���دري���د‪« :‬ف���ي ب��ط��ول��ة ال��ع��ال��م‬ ‫املاضية (روما ‪ ،)2011‬أحرزنا‬ ‫أك���د ف��ي��رن��ان��دو ك��ارب��ي��ن��ا رئيس فعاليات بطولة العالم القادمة ‪ 11‬ميدالية‪ ،‬وهدفنا اآلن هو‬ ‫االحت����اد اإلس��ب��ان��ي للسباحة أن للسباحة مب��دي��ن��ة ب��رش��ل��ون��ة في جتاوز هذا الرصيد»‪.‬‬ ‫ب�لاده تسعى إلى استغالل إقامة متوز‪/‬يوليو املقبل لتحقيق أفضل وأوض����ح‪« :‬أن��ه��ي��ن��ا دورة عمل‬

‫أومل���ب���ي���ة ف���ي ل���ن���دن (أومل���ب���ي���اد‬ ‫‪ ،)2012‬ك��ان��ت أف��ض��ل دورة‬ ‫أومل��ب��ي��ة للسباحة اإلس��ب��ان��ي��ة‪..‬‬ ‫قبل أوملبياد لندن أحرزنا ثماني‬ ‫ميداليات أوملبية‪ ،‬وف��ي أوملبياد‬ ‫ل���ن���دن مب���ف���رده أح���رزن���ا خمس‬ ‫ميداليات»‪ .‬وكانت السباحة من‬ ‫الفعاليات التي دعمت مشاركة‬ ‫إسبانيا في أوملبياد لندن ‪2012‬‬ ‫ولكن األزمة االقتصادية التي متر‬ ‫بها البالد واملشكالت داخل فريق‬ ‫السباحة التوقيعية دف��ع��ا بهذه‬ ‫امليداليات إلى طي النسيان‪.‬‬


‫صحافة أجنبية‬

‫‪11‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫أردوغان يطيح باملزيد من جنراالت انقالب ‪97‬‬ ‫ذك���رت وس��ائ��ل إع�لام‬ ‫ح��ك��وم��ي��ة أن ال��ق��ائ��د‬ ‫السابق للقوات البرية‬ ‫ف��ي ت��رك��ي��ا س��ج��ن حلني‬ ‫محاكمته في إطار حتقيق‬ ‫آخ���ذ ف��ي االت���س���اع في‬ ‫اإلط��اح��ة ب��أول حكومة‬ ‫ق��اده��ا اإلس�لام��ي��ون في‬ ‫تركيا عام ‪. 1997‬‬ ‫وان��ض��م اجل��ن��رال اردال‬ ‫ج���ي�ل�ان اوغ���ل���و ال���ذي‬ ‫يعتقد أنه أمر الدبابات‬ ‫ب��ال��ن��زول إل���ى ال��ش��وارع‬ ‫خ��ارج العاصمة متهيدا‬ ‫ل��ل��ت��دخ��ل ال��ع��س��ك��ري قبل‬ ‫‪ 16‬عاما إلى العشرات من‬ ‫احملتجزين على ذمة القضية‪.‬‬ ‫ويأتي التحقيق في االطاحة‬ ‫برئيس ال��وزراء األسبق جنم‬ ‫الدين ارباكان ضمن حتقيق‬ ‫قضا��ي أوس��ع في حتركات‬

‫قام بها اجليش التركي الذي‬ ‫ك��ان مهيـمنا على البالد‬ ‫لكن جرى احلد من نفوذه‬ ‫إلى حد بعيد خالل العقد‬ ‫امل���ن���ص���رم‪ .‬وج���ع���ل ح��زب‬ ‫العدالة والتنـمية الذي تولى‬ ‫السلطة منذ ع��ام ‪2002‬‬ ‫وينتـمي إليه رئيس الوزراء‬

‫ط��ي��ب اردوغ�����ان احل���د من‬ ‫ال��ن��ف��وذ السياسي للجيش‬ ‫اح����دى م��ه��ام��ه ال��رئ��ي��س��ي��ة‬ ‫والح��ق��ت ال��ن��ي��اب��ة ضباطا‬ ‫يشتبه بأنهم ت��آم��روا ضد‬ ‫حكومات سابقة واحلكومة‬ ‫احلالية‪ .‬وأعطت إصالحات‬ ‫سياسية لرفع احلصانة عن‬

‫ق���ادة االن��ق�لاب الكبار‬ ‫ف�����ي ال����س����ن ف�����ي ع���ام‬ ‫‪ 2010‬فرصة للمدعني‬ ‫حتى يغوصوا أكثر في‬ ‫ت��اري��خ تركيا‪ .‬واعتقل‬ ‫أي���ض���ا امل��ي��ج��ر ج��ن��رال‬ ‫املتقاعد يوجل اوزسير‬ ‫الليلة امل��اض��ي��ة‪ .‬ويأتي‬ ‫االحتجاز بعد أسبوعني‬ ‫ف��ق��ط م��ن س��ج��ن أرب��ع��ة‬ ‫ج���ن���راالت م��ت��ق��اع��دي��ن‬ ‫آخ���ري���ن ف��ي��ـ��م��ا يتصل‬ ‫ب����االن����ق��ل�اب‪ .‬وق���ال���ت‬ ‫وكالة األناضول التركية‬ ‫الرسمية لألنباء إن اجلنرالني‬ ‫وضعا رهن االحتجاز بعدما‬ ‫استدعيا حملكمة في أنقرة‬ ‫إلى جانب ضابطني آخرين‬ ‫م��ت��ق��اع��دي��ن ب��رت��ب��ة ج��ن��رال‬ ‫وكولونيل‪.‬‬ ‫جريدة العرب اون الين‬

‫أك���د ال��دك��ت��ور محمد‬ ‫م��ح��س��وب ن��ائ��ب رئ��ي��س‬ ‫حزب الوسط على ضرورة‬ ‫احترام اجليش‪ ،‬ملا له من‬ ‫أهمية ف��ى حماية أرض‬ ‫ال���وط���ن‪ ،‬وك���ون���ه يعتبر‬ ‫م��ن أه��م رك��ائ��ز ال��دول��ة‪،‬‬ ‫م��ح��ذرا م��ن ال���زج ب��ه في‬

‫الصراعات السياسية‪.‬‬ ‫وأوض�����ح م��ح��س��وب في‬ ‫م��ق��ال ل��ه ع��ل��ى صفحته‬ ‫الشخصية مبوقع «فيس‬ ‫ب���وك» ج���اء حت��ت ع��ن��وان‬ ‫«اجل���ي���ش واجل��م��ه��وري��ة‬ ‫الثانية»‪ ،‬أنه يجب عدم‬ ‫املساس باجليش والزج به‬

‫العدد ‪ 131‬السنة الرابعة ‪2013‬‬ ‫املوقع على شبكة األنترنيت ‪:‬‬

‫‪www.almasdareassahafi.com‬‬ ‫‪Almasdareassahafi01@gmail.com‬‬

‫مدير النشر و رئيس التحرير‬

‫رشيد وهابي‬

‫هيئة التحرير‬ ‫رشيد وهابي‬ ‫أم طاهرة‬ ‫كرمية أمالي‬ ‫فاطمة الزهراء يوليوز‬ ‫‪infographiste‬‬

‫القسم التجاري‬

‫اجليش سيكتوى بنار الصراع السياسى‬

‫ف��ي اخل�لاف��ات السياسية‬ ‫ألن���ه إذا دخ���ل ف��ي ه��ذه‬ ‫ال���ص���راع���ات س��ي��ك��ت��وى‬ ‫بنارها‪ ،‬قائال ‪ »:‬واجليش‬ ‫ي��ج��ب ان ي��ك��ون واح��دا‬ ‫من الركائز التي ال يجوز‬ ‫امل���س���اس ب��ه��ا وامن����ا على‬ ‫اجلميع دعمها وال يجوز‬

‫جريدة أسبوعية‬ ‫مغربية شاملة‬

‫‪W.G.I‬‬

‫ان ي��ج��ع��ل ن��ف��س��ه ط��رف��ا‬ ‫ف��ي خ�لاف سياسي واال‬ ‫اك��ت��وى ب��ن��ار ال��ص��راع��ات‬ ‫وت����راج����ع دوره ك��ح��ام‬ ‫للدولة في وجودها وفي‬ ‫هيبتها وفي استـمرارها»‪.‬‬ ‫وان���ت���ق���د «م���ح���س���وب»‬ ‫ب��ع��ض ال���س���اس���ة ال��ذي��ن‬ ‫يدعون اجليش للدخول‬ ‫في الصراعات السياسية‬ ‫القائمة‪ ،‬الفتا إل��ى أنهم‬ ‫يرون أن خالفهم مع أي‬ ‫فصيل سياسي أخ��ر هو‬ ‫ق��ض��ي��ة ح��ي��اة أو م���وت‪،‬‬ ‫ويستباح في هذا الصراع‬ ‫أي ش���ئ ح��ت��ى ل���و ك��ان‬ ‫تهديدا لركيزة من أهم‬ ‫ركائز مصر وهو اجليش‪.‬‬ ‫جريدة الوفد‬

‫مراسل بدولة االمارات املتحدة‬

‫أيهم أسعد‬

‫الهاتف ‪0522 78 66 28‬‬ ‫الفاكس ‪0522 78 66 33‬‬

‫‪Edité par groupe WGI‬‬


‫‪12‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫‪ 90‬ألف شخص إلحصاء املغاربة سنة ‪2014‬‬

‫كشفت املندوبية السامية‬ ‫ل��ل��ت��خ��ط��ي��ط ع���ن جت��ن��ي��ده��ا‬ ‫حل���وال���ي ‪ 90‬أل����ف شخص‬ ‫خالل عملية جمع املعطيات‬ ‫ل���دى األس����ر ف���ي اإلح��ص��اء‬ ‫العام‪ ،‬املزمع تنظيـمه من ‪1‬‬

‫إلى ‪ 20‬شتنبر ‪.2014‬‬ ‫ووف����ق����ا مل����ذك����رة إخ���ب���اري���ة‬ ‫للمندوبية السامية للتخطيط‬ ‫ح��ص��ل��ت ش��ب��ك��ة أن���دل���س‬ ‫اإلخبارية على نسخة منها‪،‬‬ ‫سيمت خ�لال إحصاء ‪2014‬‬

‫ت��ع��ب��ئ��ة م���ا ي���ق���ارب ‪1000‬‬ ‫م��ش��رف و‪ 14‬أل��ف م��راق��ب‬ ‫و‪ 47‬أل��ف باحث إحصائي‬ ‫و‪ 14‬ألف عون سلطة فضال‬ ‫عن ‪ 5400‬سيارة‪.‬‬ ‫ووف����ق امل���ص���در ذات����ه ج��رى‬ ‫ت��ق��س�يم ت���راب امل��م��ل��ك��ة إل��ى‬ ‫‪ 43‬أل��ف منطقة‪ ،‬وستضم‬ ‫ك��ل منطقة ‪160‬أسرة في‬ ‫املتوسط‪ ،‬وشرعت املندوبية‬ ‫في إجن��از األشغال اخلرائطية‬ ‫لهذا الغرض منذ شهر يونيو‬ ‫‪ ،2012‬إذ ي��ع��ك��ف على‬ ‫إجنازها قبل ممت شهر دجنبر‬ ‫م��ن ال��س��ن��ة اجل���اري���ة‪120 ،‬‬ ‫م���س���ؤوال م��رك��زي��ا وج��ه��وي��ا‬ ‫و‪ 120‬م����راق����ب����ا و‪340‬‬ ‫ع��ون��ا خ��رائ��ط��ي��ا و‪ 80‬تقنيا‬ ‫مختصا في نظام املعلومات‬ ‫اجلغرافية‪.‬‬

‫جلنة املالية والتنمية االقتصادية مبجلس النواب تصادق على‬ ‫مشروع قانون يقضي برفع احلد األدنى للمعاش إلى ألف درهم‬ ‫ص���ادق���ت جل��ن��ة امل��ال��ي��ة‬ ‫والتنـمية االقتصادية‬ ‫مب���ج���ل���س ال�����ن�����واب‪،‬‬ ‫ع��ل��ى م���ش���روع ق��ان��ون‬ ‫ي���ق���ض���ي ب����رف����ع احل���د‬ ‫األدن�����ى ل��ل��م��ع��اش إل��ى‬ ‫أل�����ف دره�������م‪ .‬وق����ال‬ ‫ال���وزي���ر امل��ن��ت��دب ل��دى‬ ‫وزي��ر االقتصاد واملالية‬ ‫امل��ك��ل��ف ب��امل��ي��زان��ي��ة‪،‬‬ ‫إدري��������������س األزم���������ي‬ ‫اإلدري������س������ي‪ ،‬خ�ل�ال‬ ‫تقدميه ملشروع القانون‬ ‫ال��ق��اض��ي بتغيير وتتـممي‬ ‫قانون إحداث نظام جماعي‬ ‫ملنح رواتب التقاعد ‪ ،‬أمام‬ ‫أعضاء اللجنة البرملانية ‪،‬‬ ‫إن ما جاء به هذا املشروع‬ ‫م���ن ج���دي���د ي��ت��ـ��م��ث��ل في‬ ‫حتديد احلد األدنى للمعاش‬ ‫في ألف دره��م‪ ،‬وفي عدم‬

‫مجتمع‬

‫هبة صينية للمغرب بقيمة ‪ 57‬مليون‬ ‫درهم لتمويل مشاريع ذات الطابع اجتماعي‬ ‫واقتصادي‬ ‫قدمت الصني هبة تناهز قيـمتها ‪ 57‬مليون دره��م (‪40‬‬ ‫مليون ي���وان) للمغرب لتـمويل مشاريع تنـموية ذات‬ ‫طابع اجتـماعي واق��ت��ص��ادي‪ ،‬مت حتديدها مبوجب اتفاق‬ ‫مشترك ب�ين اجلانبني‪ .‬ومت ف��ي ه��ذا ال��ش��أن توقيع اتفاقية‬ ‫للتعاون االقتصادي والتقني بالرباط‪ ،‬بني وزير االقتصاد‬ ‫واملالية السيد ن��زار بركة والسفيرة املفوضة ف��وق العادة‬ ‫للصني باملغرب السيدة كزو جينغو‪ .‬وصرح السيد بركة‬ ‫لوكالة املغرب العربي لألنباء بأن الهدف يتـمثل في إطالق‬ ‫مشاريع ذات طابع اقتصادي واجتـماعي في مناطق تعاني‬ ‫من اخلصاص‪ ،‬مؤكدا أن املغرب ملتزم بضمان جناح هذه‬ ‫املشاريع»‪ ،‬ومشيدا بعالقات التعاون الوثيقة القائمة بني‬ ‫الصني واملغرب‪.‬‬ ‫من جهتها‪ ،‬أشارت السفيرة الصينية إلى أن الهبة «تدل‬ ‫على عالقات الصداقة بني البلدين (…) وتؤكد التعاون‬ ‫الثنائي الصادق واملثمر القائم منذ زمن طويل»‪ ،‬موضحة أن‬ ‫املشاريع املعنية سيمت حتديدها إثر مشاورات بني حكومتي‬ ‫البلدين‪ .‬وذكرت السيدة كزو جينغو أن التعاون الصيني‬ ‫املغربي يشمل ع��دة مجاالت‪،‬خاصة الطاقات املتجددة‬ ‫والبنيات التحتية الطرقية‪.‬‬

‫مندوبية البيضاء تكشف وفاة ‪ 12‬شخصا‬ ‫من أصل ‪ 71‬بامليناجنيت‬

‫إم��ك��ان��ي��ة أن ي��ق��ل مبلغ‬ ‫امل��ع��اش ع��ن ه��ذا احل��د بعد‬ ‫خصم االقتطاعات أو اجلزء‬ ‫املتخلى عنه لفائدة الغير ‪.‬‬ ‫وينص م��ش��روع ال��ق��ان��ون ‪،‬‬ ‫في فصله اخلامس والثالثني‬ ‫م��ك��رر‪ ،‬ع��ل��ى أن» امل��ع��اش‬ ‫املمنوح م��ن ط��رف النظام‬ ‫اجل���م���اع���ي مل���ن���ح روات�����ب‬

‫ال��ت��ق��اع��د‪ ،‬أث���ن���اء تصفية‬ ‫امل��ع��اش��ات امل��م��ن��وح��ة وف��ق‬ ‫مقتضيات الظهير الشريف‬ ‫املتعلق بالتنسيق بني أنظمة‬ ‫االح��ت��ي��اط االج��ت��ـ��م��اع��ي‪،‬‬ ‫ي��ح��دد ع��ل��ى أس����اس احل��د‬ ‫األدن����ى للمعاش وبنسبة‬ ‫املدة املؤدى عنها أو املماثلة‬ ‫برسم نظام التقاعد» ‪.‬‬

‫كشف عرض قدمه املندوب اجلهوي للصحة بالدار البيضاء‪،‬‬ ‫أن عدد حاالت «التهاب السحايا»‪ ،‬على مستوى جهة الدار‬ ‫البيضاء خالل السنة املاضية بلغ ‪ 71‬إصابة نتجت عنها وفاة‬ ‫‪ 12‬شخصا‪.‬‬ ‫وسجلت املصالح الطبية ‪ 97‬حالة مالريا مستوردة‪ ،‬فيـما‬ ‫كشف ع��ن ‪ 57‬حالة م��ن خ�لال بحث ميداني‪ ،‬وتتصدر‬ ‫عمالة البرنوصي عدد املناطق املصابة بهذا الداء الفتاك بـ ‪16‬‬ ‫حالة‪ ،‬تليها عمالة موالي رشيد بـ ‪ 12‬حالة‪ ،‬وعني الشق بـ‬ ‫‪ 10‬حاالت ثم درب السلطان بـ ‪ 8‬حاالت وفي املرتبة األخيرة‬ ‫منطقتا ابن امسيك ‪ 5‬حاالت وأنفا ‪ 3‬حاالت‪ ،‬واستفاد حوالي‬ ‫‪ 761‬شخصا من عالج وقائي و‪ 626‬من تلقيح اعتراضي‪،‬‬ ‫فيـما بلغ عدد املستفيدين من تلقيح وقائي ‪ 6700‬شخص‪.‬‬ ‫و جت��در االش����ارة ال��ى أن��ه مت تنظمي ح��م�لات حتسيسية في‬ ‫املؤسسات التعليـمية واإلذاع��ة الحتواء هذا املرض الفتاك‪،‬‬ ‫كما مت تنشيط خاليا اليقظة اإلقليـمية للمراقبة الوبائية‬ ‫بالتنسيق مع املصالح املركزية واملركز االستشفائي اجلامعي‬ ‫ابن رشد‪.‬‬


‫صحة‬

‫‪13‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫فاعلو اخلير يتمتعون بصحة أفضل من‬

‫خلصت دراس��ة إل��ى أن التط ّوع‬ ‫مفيد للقلب‪ ،‬حتى لو لم يكن‬ ‫امل���رء م��ت��ق��دم � ًا ف��ي ال��س��ن‪ ،‬وق��د‬ ‫شملت ال��دراس��ة ‪ 106‬مراهقني‬ ‫ك��ن��دي�ين‪ ،‬ون���ش���رت ن��ت��ائ��ج��ه��ا‪،‬‬ ‫ف��ي مجلة «ج���ورن���ال أوف ذي‬ ‫أميريكن ميديكل أسوسييشن»‪.‬‬ ‫وه���دف���ت ت��ل��ك ال���دراس���ة ال��ت��ي‬ ‫أع���ده���ا ب���اح���ث���ون م���ن ج��ام��ع��ة‬ ‫كولومبيا البريطانية في فانكوفر‬ ‫بغرب كندا‪ ،‬إلى معرفة إذا كان‬ ‫التطوع يؤثر على صحة املراهقني‬ ‫ال��ب��دن��ي����ة‪ .‬وأك����دت ه��ان��ا ش��راي��ر‬ ‫القائمة على ه��ذه ال��دراس��ة أنه‬ ‫تبني أن فعل اخلير يحسن القلب‬ ‫واألوعية الدموية‪.‬‬ ‫وك���ان���ت دراس������ات س��اب��ق��ة قد‬

‫أظهرت أن بعض العوامل النفسية‬ ‫االجتـماعية‪ ،‬م��ن قبيل التوتر‬ ‫واإلح���ب���اط وال���رف���اه الشخصي‪،‬‬ ‫تؤثر على أمراض القلب واالوعية‬ ‫الدموية التي تعتبر من االسباب‬ ‫الرئيسية للوفيات ف��ي أمريكا‬ ‫الشمالية‪.‬‬ ‫وف���ي إط���ار ه���ذه ال���دراس���ة‪ ،‬ق��ام‬ ‫ال��ب��اح��ث��ون ب��ق��ي��اس م��ؤش��ر كتلة‬ ‫اجل���س���م ون��س��ب��ة ال��ك��ول��س��ت��رول‬ ‫ووت��ي��رة االص��اب��ة ب��األم��راض عند‬ ‫‪ 53‬ط��ال��ب � ًا م��ن ف��ان��ك��وف��ر ك��ان��وا‬ ‫ي��خ��ص��ص��ون س��اع��ة م���ن وق��ت��ه��م‬ ‫في االس��ب��وع ألعمال خيرية في‬ ‫محيطهم‪ .‬وقارن الباحثون هذه‬ ‫النتائج بتلك التي جمعوها من‬ ‫‪ 53‬طالب ًا آخر ال يتطوعون عادة‪.‬‬

‫األشعة فوق الصوتية تظهر إصابة املواليد‬ ‫بـ «التوحّ د»‬

‫أش��ارت دراس��ة أمريكية حديثة إلى‬ ‫أن األط��ف��ال الذين ي��ول��دون ناقصي‬ ‫ال��وزن ويعانون مشكلة معينة باملخ‬ ‫ي��واج��ه��ون م��خ��اط��ر ع��ال��ي��ة ل�لإص��اب��ة‬ ‫التوحد‪ ،‬األمر الذي ميكن أن‬ ‫مبرض‬ ‫ّ‬ ‫ميثل عالمة لألطباء للكشف ّ‬ ‫املبكر‬ ‫�وح��د‪ ،‬وال��ت��ي مازالت‬ ‫ع��ن م��رض ال��ت� ّ‬ ‫أس��ب��اب��ه غ��ام��ض��ة‪ .‬وق����ام ب��ال��دراس��ة‬ ‫ب��اح��ث��ون بجامعة والي���ة ميتشيغن‬ ‫األم��ري��ك��ي��ة‪ ،‬ح��ي��ث ت��ب�ين ل��ه��م أن‬ ‫األطفال حديثي ال��والدة ممن يعانون‬ ‫نقص ًا في الوزن يكونون أكثر عرضة‬ ‫التوحد سبع م��رات‬ ‫لإلصابة مب��رض‬ ‫ّ‬ ‫أكثر من األط��ف��ال العاديني‪ ،‬خاصة‬ ‫إذا ما ثبت أنهم يعانون تضخم ًا في‬ ‫البطني الدماغي‪ ،‬وهو جتويف باملخ‬

‫يقوم بتخزين السائل الشوكي‪ ،‬األمر‬ ‫ال��ذي ميكن أن تظهره األشعة فوق‬ ‫الصوتية التي ميكن إجراؤها للطفل‬ ‫بعد امليالد‪ .‬وصّ��رح كاتب الدراسة‬ ‫ت��ام��ي م��وف��س��اس‪ ،‬األس��ت��اذ املساعد‬ ‫ل��ط��ب األط���ف���ال ب��اجل��ام��ع��ة ق��ائ�لاً‪:‬‬ ‫«لسنوات طويلة كثر اجل��دل حول‬ ‫ما إذا كانت اللقاحات أو العوامل‬ ‫البيئية تؤثر في اإلصابة بالتوحد‪.‬‬ ‫كما ك��ان هناك دوم��� ًا ال��س��ؤال‪ :‬في‬ ‫أي عمر ُيصاب الطفل بالتوحد»‪.‬‬ ‫وأوضح «هذه الدراسة تشير الى أن‬ ‫األشعة فوق الصوتية التي ميكن أن‬ ‫جتري على الطفل خالل األيام األولى‬ ‫من مولده‪ ،‬ميكنها الكشف عن أي‬ ‫عيب بالدماغ»‪.‬‬

‫تناول األطعمة الغنية بالسكر صباحاً أفضل من تناولها ليالً‬ ‫تناول حبوب الشيكوالته احملالة في الليل رمبا‬ ‫يكون أسوأ كثيراً من تناولها صباحاً‪ ،‬فاجلسم‬ ‫يعمل على حتويل مثل تلك السكريات إلى‬ ‫دهون في املساء بينـما يحولها إلى طاقة أثناء‬ ‫اليوم‪ ،‬كما اقترحت دراسة أمريكية حديثة‪.‬‬ ‫ف��ي ال���دراس���ة ال��ت��ي ن��ش��رت م��ؤخ��راً بجريدة‬ ‫‪ ،Current Biology‬وجد الباحثون أن‬ ‫قدرة فئران املعمل على تنظمي سكر الدم تتنوع‬ ‫خالل اليوم‪ .‬كما أن تغيير ساعتهم البيولوجية‬ ‫التي تشير ألوقات النوم واالستيقاظ تتسبب‬ ‫في اكتسابهم مزيداً من الوزن‪.‬‬ ‫تفسر نتائج هذه الدراسة ملاذا يكون عمال‬ ‫قد ّ‬

‫الورديات الليلية أكثر عرضة لإلصابة بالبول‬ ‫السكري وال��ب��دان��ة‪ .‬وص�� ّرح كاتب ال��دراس��ة‬ ‫ك��ارل جونسون من جامعة ‪Vanderbilt‬‬ ‫األمريكية بأن «اضطراب الساعة البيولوجية‬ ‫ع��ن��د اإلن���س���ان ي����ؤدي الض���ط���راب العملية‬ ‫األيضية‪ ،‬ما ينتج عنه زي��ادة ال��وزن حتى مع‬ ‫ت��ن��اول نفس كميات السعرات احل��راري��ة في‬ ‫نظامنا الغذائي‪ ،‬فاملشكلة إذاً ليست فقط‬ ‫فيـما تأكله ولكن متى تأكله»‪.‬‬ ‫في هذه الدراسة قام الباحث باختبار كفاءة‬ ‫أجسام الفئران في هضم الطعام خالل األربع‬ ‫وعشرين ساعة‪ .‬وقد تبني أنه في أثناء ساعات‬

‫النهار عندما ال تستطيع الفئران أن تأكل‬ ‫بشكل طبيعي تكون أقل استجابة لألنسولني‪,‬‬ ‫ذلك الهرمون الذي يخبر أنسجة اجلسم بأخذ‬ ‫السكر من الدم كي يستخدم كطاقة‪( .‬السكر‬ ‫الزائد ال��ذي ال يستخدم كطاقة يتحول إلى‬ ‫ده����ون)‪ .‬وع��ن��دم��ا ق���ام ال��ب��اح��ث��ون ب��إح��داث‬ ‫اض��ط��راب ف��ي ال��س��اع��ة البيولوجية للفئران‬ ‫بوضعهم حتت ضوء أحمر خافت طوال اليوم‪,‬‬ ‫طورت الفئران عالمات مقاومة األنسولني ما‬ ‫يعني أن أنسجة اجلسم لم تستجب إلشارات‬ ‫األنسولني ألخذ السكر مما تسبب في زيادة‬ ‫أوزانهم‪.‬‬


‫‪14‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫اإلبل‪ ..‬مفخرة العرب‬

‫حت��ظ��ى اإلب����ل مب��ك��ان��ة ك��ب��ي��رة ل��دى‬ ‫العرب بسبب دروها الكبير على مر‬ ‫التاريخ في التجارة واحلروب‪ ،‬كما‬ ‫أن ثروات امللوك سابقا كانت تقاس‬ ‫بعددها‪.‬‬ ‫ولعبت اإلبل دورا مهما في توحيد‬ ‫اململكة العربية السعودية في عهد‬ ‫امللك عبد العزيز آل سعود‪ ،‬الذي‬ ‫ح���ارب ورج��ال��ه ممتطيني اإلب���ل في‬ ‫صحراء اجلزيرة املترامية األطراف‪.‬‬ ‫وال يزال اجلمل والناقة مصدر فخر‬ ‫وموضع اهتـمام كبير في دول اخلليج‬ ‫العربية حيث تقام مسابقات سنوية‬ ‫ملزاين اإلب��ل‪ .‬وميلك الشيخ ابراهمي‬ ‫املهيلب قطب الصناعة السعودي‬

‫قطيعا م��ن اإلب��ل ف��ي م��زرع��ة خاصة‬ ‫ف��ي ن��ف��ود ن��واظ��ر ال��ت��ي تبعد ‪190‬‬ ‫كيلومترا إلى الشمال من بريدة‪.‬‬ ‫وت��ق��در قيـمة اإلب���ل ال��ت��ي يربيها‬ ‫الشيخ املهليب بنحو ‪ 150‬مليون‬ ‫ريال سعودي أي حوالي ‪ 40‬مليون‬ ‫دوالر‪ .‬وميلك املهيلب أغلى إبل‬ ‫«املغاتير» األغلى ثمنا في العالم‪.‬‬ ‫واملغاتير هي اإلبل البيضاء ويصفها‬ ‫املهيلب بأنها «نوارة القلب»‪.‬‬ ‫يستقبل املهيلب ضيوفه هواة تربية‬ ‫اإلبل‪ ،‬في منطقة اخلليج في مكان‬ ‫قريب من مزرعته‪ ،‬بحليب النوق‬ ‫والقهوة العربية قبل أن يصطحبهم‬ ‫في جولة ليعاينوا إبله الثمينة‪.‬‬

‫منوعات‬

‫حلم حمير في هامبورغر بجنوب إفريقيا‬

‫أظ��ه��رت دراس����ة أن ن��ح��و ثلثي‬ ‫املعروض من البيرغر والنقانق في‬ ‫ج��ن��وب أف��ري��ق��ي��ا ب��ه حل���وم حمير‬ ‫وجاموس مائي ومكونات أخرى‬ ‫غير معتادة‪ .‬واالخ��ت��ب��ارات التي‬ ‫أجرتها جامعة ستيلينبوش كانت‬ ‫م��ق��ررة م��ن قبل تفجر الفضيحة‬ ‫التي اكتشفت ف��ي أوروب���ا لبيع‬ ‫حل��وم خيل على أنها حل��وم أبقار‬ ‫وأث���ارت م��خ��اوف على مستوى‬ ‫ال��ع��ال��م م���ن امل��خ��اط��ر ال��ص��ح��ي��ة‬ ‫التي ق��د تنشأ م��ن خ�لال شبكة‬ ‫معقدة وضبابية لتوريد اللحوم‪.‬‬ ‫وق��ال ل��و هوفمان وه��و م��ن قسم‬ ‫علوم احليوان في اجلامعة والذي‬ ‫شارك في الدراسة في بيان صدر‬

‫الثالثاء «دراستنا تؤكد أن وضع‬ ‫مواصفات مغايرة للحقيقة على‬ ‫منتجات اللحوم هو ش��يء شائع‬ ‫في جنوب إفريقيا وهو ال ينتهك‬ ‫ف��ق��ط ل��وائ��ح ب��ط��اق��ات التعريف‬ ‫على املنتجات ال��غ��ذائ��ي��ة ب��ل له‬ ‫آث��ار اقتصادية ودينية وأخالقية‬ ‫وصحية‪ ».‬وعثر على فول الصويا‬ ‫وحل���وم ح��م��ي��ر وم��ع��ي��ز وج��ام��وس‬ ‫مائي ومواد نباتية في نحو ‪68%‬‬ ‫م��ن ب�ين ‪ 139‬منتجا م��ن اللحم‬ ‫امل��ف��روم وق��ط��ع البيرغر واللحوم‬ ‫املعلبة والنقانق واللحم املجفف‬ ‫اختبرتها اجلامعة‪ .‬واستخدمت‬ ‫الدراسة احلمض النووي ‪DNA‬‬ ‫وتقنيات أخرى نشرت نتائجها‪.‬‬

‫مصر ترفض طرح املناطق األثرية الشهيرة لاليجار‬ ‫حسمت وزارة ال��دول��ة لشؤون اآلث��ار مبصر‬ ‫اجل��دل املُثار حول مشروع يسمح لشركات‬ ‫ال��س��ي��اح��ة ال��ع��امل��ي��ة بتأجير امل��ن��اط��ق األث��ري��ة‬ ‫الشهيرة مثل األه��رام وأبو الهول ومعبد أبو‬ ‫سمبل ومعابد األقصر واالنتفاع بها قائلة إنها‬ ‫رفضت هذا االقتراح‪.‬‬ ‫وقوبل االق��ت��راح ال��ذي أث��ارت��ه وسائل إعالم‬ ‫م��ص��ري��ة ب��رف��ض شعبي وس��خ��ري��ة امل��واط��ن�ين‬ ‫واألث��ري�ين م��ن ال��ف��ك��رة ال��ت��ي قدمها مواطن‬ ‫مصري إلى وزارة املالية طارحا مشروع حق‬ ‫انتفاع للمناطق األثرية ملدة ثالث أو خمس‬

‫سنوات‪ .‬وكان املواطن صاحب العرض أوضح‬ ‫في اقتراحه ال��ذي أرسلته وزارة املالية إلى‬ ‫وزارة شؤون اآلثار لدراسته أن هذا االقتراح‬ ‫«مبثابة حل سريع ينقذ املوقف املالي للخزانة‬ ‫العامة وسد فجوة العجز بها‪ ...‬العائد من‬ ‫ه��ذا امل��ش��روع‪ ..‬ق��د يصل إل��ى ‪ 200‬مليار‬ ‫دوالر كقيـمة إيجارية مل��دة خمس سنوات‬ ‫متتالية‪».‬‬ ‫وقالت وزارة شؤون اآلثار في بيان إن أعضاء‬ ‫مجلس إدارة املجلس األعلى لآلثار رفضوا‬ ‫هذا االقتراح «باإلجماع شكال ومضمونا‪...‬‬

‫جميع امل��واق��ع األث��ري��ة مملوكة للدولة وتعد‬ ‫جزءا من األم��وال العامة ال يجوز استغاللها‬ ‫كحق انتفاع للغير‪».‬‬ ‫وشدد البيان على «استحالة املساس بتراثنا‬ ‫الثقافي واحلضاري أو استغالله بهذا الشكل‬ ‫فهو ملك لكل مصري وعليه حق حمايته‪».‬‬ ‫وقال عادل عبد الستار األمني العام للمجلس‬ ‫األعلى لآلثار في البيان إن ما ذكرته مواقع‬ ‫صحفية ع��ن ت��ق��دم دول���ة خليجية بعرض‬ ‫لتأجير اآلث���ار مل��دة خمس س��ن��وات «مناف‬ ‫للحقيقة‪».‬‬


‫املرأة‬

‫‪15‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫نصائح للتعامل مع مرحلة تسنني األطفال‬

‫فترة التسنني قد تطول وميكن‬ ‫أن يعاني الطفل خاللها من‬ ‫اإلسهال واإلمساك والقيء‪.‬‬ ‫بداية ظهور األس��ن��ان قد ميتد‬ ‫م���ن ال��ش��ه��ر ال���س���ادس وح��ت��ى‬ ‫ال��ش��ه��ر ال��ث��ان��ي ع��ش��ر‪ .‬فكيف‬ ‫تخففني آالمه بأقل جهد؟‬ ‫ميكن لألم بأقل جهد تخفيف‬

‫آالم طفلها الناشئة عن التسنني‬ ‫بعدة خطوات وهي‪:‬‬ ‫لفي قطعة قماش حول إصبعك‬ ‫ث��م م��رري��ه��ا ع��ل��ى ل��ث��ة طفلك‬ ‫إلزال��ة البكتريا العالقة باللثة‬ ‫وتسهيل خروج األسنان‪.‬‬ ‫أعطيه كسرة من البسكويت‪،‬‬ ‫أو ع��ض��اض��ة مل��س��اع��دت��ه على‬

‫التخلص من تهيج اللثة‪.‬‬ ‫يفضل أن ت��ك��ون الع��اضة‬ ‫ب���اردة‪ ،‬ل��ذا احتفظي بها في‬ ‫الثالجة‪.‬‬ ‫استشيري طبيبك حول بعض‬ ‫األدوية املسكنة لآلالم‪.‬‬ ‫اصطحبي طفلك إلى الطبيب‬ ‫إذا اشتدت عليه األعراض‪.‬‬ ‫احرصي على إرضاعه رضاعة‬ ‫طبيعية ‪.‬‬ ‫عالجات منزلية‪ ،‬ضعي بعض‬ ‫الفراولة والعنب «اخلالي من‬ ‫البذور» في الثالجة حتى تبرد‬ ‫جيداً أو غطسيها في ماء مثلج‬ ‫ثم أعطيها للطفل ليعضها‪.‬‬ ‫ضعي قماشة نظيفة ف��ي ماء‬ ‫مثلج وأعطيها للطفل ليعض‬ ‫عليها‪ .‬لتخفيف األلم افركي‬ ‫اللثة بزيت الزيتون‪.‬‬

‫خلطة النشا إلغالق املسام الظاهرة‬

‫ال يكفي تنظيف بشرة وجهك‬ ‫م����ن خ��ل��ال ت��ط��ب��ي��ق ال��ب��خ��ار‬ ‫ال��ذي يفتح املسام الستخراج‬ ‫ال��رواس��ب الكامنة ف��ي اجللد‪.‬‬ ‫كما ال تكفي بشرتك بعملية‬ ‫التقشير وإزال���ة اجللد امليت‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫ألن ال��ع��ن��اي��ة ب��ب��ش��رة وج��ه��ك‬ ‫ّ‬ ‫ت��ت��ط �ل��ب م��ت��اب��ع��ة م���ن األل���ف‬ ‫ال��ى ال��ي��اء‪.‬ل��ذا‪ ،‬وب��ع��د تطبيق‬ ‫ك� ّ�ل اخلطوات السابق ذكرها‪،‬‬ ‫أن��ص��ح��ك ع���زي���زت���ي ب��إغ�لاق‬

‫املسام لتحفظي عملية تنظيف‬ ‫البشرة وحتميها م��ن التع ّرض‬ ‫السريع للعوامل اخلارجية‪.‬‬ ‫ول��ع��م��ل��ي��ة ق��ف��ل م��س��ام اجل��ل��د‬ ‫ال��واض��ح��ة‪ ،‬أن��ص��ح��ك بتطبيق‬ ‫قناع النشا امل��ك� ّون من ملعقة‬ ‫ك��ب��ي��رة م���ن دق��ي��ق ال��ق��م��ح أو‬ ‫الذرة وماء دافئ إلضافة البريق‬ ‫خل���دّ ي���ك (إق������رأي امل���زي���د من‬ ‫اخللطات للعناية ببشرتك)‪.‬‬ ‫أ ّما لطريقة االستعمال‪ ،‬فادهني‬

‫وجهك بطبقة رقيقة من زيت‬ ‫الزيتون بواسطة قطنة نظيفة‪،‬‬ ‫بعدها ط ّبقي الدقيق املخلوط‬ ‫ب��امل��اء على بشرة وجهك مل��دّ ة‬ ‫‪ 20‬دقيقة‪.‬‬ ‫واغسلي وجهك باملاء الدافئ‬ ‫ل��ت��ن��زع��ي ع��ن��ه ب��ق��اي��ا ال��دق��ي��ق‪.‬‬ ‫ال ت��ن��س��ي ت��ط��ب��ي��ق ك���رمي واق��ي‬ ‫الشمس بعد قناع النشا لتحمي‬ ‫بشرتك النظيفة والرقيقة من‬ ‫التلف‪.‬‬

‫املعاجلة بتقومي العظام‬ ‫تساعد احلامل‬ ‫جتد بعض النساء أن التدليك مفيد خالل‬ ‫امل��خ��اض‪ .‬كما أن التدليك اخل��اص باحلمل‬ ‫يساعد أيض ًا على تخفيف االضطرابات مثل‬ ‫آالم الظهر‪ ،‬الصداع‪ ،‬واإلمساك‪ ،‬إضافة إلى‬ ‫التخلص من القلق وحتسني الصحة‪ .‬ويجب‬ ‫تفادي التدليك العميق والعجني خالل فترة‬ ‫احلمل‪ .‬هنا نرد على استفسارات احلوامل‬ ‫بشأن هذا العالج‪.‬‬ ‫كيف ميكن لألستيوباثى (املعاجلة بتقومي‬ ‫العظام) أن تساعد خالل فترة احلمل؟‬ ‫يشرح إنريكو دي كانديا‪ ،‬من أستيوباثيك‬ ‫س���ت���ودي���و‪ ،‬ق���ائ�ل�اً ‪« :‬إن����ه ي��س��اع��د اجل��س��م‬ ‫ع��ل��ى ال��ت��ك��ي��ف م��ع ال��ت��غ��ي��رات ال��ت��ي حت��دث‬ ‫خ�لال فترة احل��م��ل»‪ .‬وتعتبر االستيوباثي‬ ‫والكيروبراكتيك‪ ،‬أش��ك��ا ًال عالجية ميكن‬ ‫أن ت��س��اع��د ع��ل��ى ال��ت��خ��ل��ص م��ن ص��ع��وب��ات‬ ‫التنفس‪ ،‬وتصحح وضع الظهر لدى الوقوف‬ ‫أو اجللوس‪ ،‬وتخفف من ألم الظهر‪ ،‬وتسكن‬ ‫األلم العام‪ ،‬والصداع‪ ،‬وحرقة املعدة‪ .‬ويقول‬ ‫دي ك��ان��دي��ا‪« :‬وميكننا ك��ذل��ك أن ننصح‬ ‫املرأة بأن جتلس أو تنام بأوضاع معينة خالل‬ ‫املخاض تساعد في منع حدوث آالم الظهر‬ ‫ف��ي م��ا ب��ع��د»‪ ،‬وي��ض��ي��ف‪« :‬وب��ع��د ال��وض��ع‪،‬‬ ‫نقترح بعودة األم والطفل للفحص البنيوي‪،‬‬ ‫وسماع بعض النصائح والفحوص العامة»‪.‬‬ ‫وخ�لال احلمل‪ ،‬يوصى بإجراء األستيوباثى‬ ‫اجلمجمي‪ ،‬حيث إنه لطيف للغاية وفعال‬ ‫في إعادة توازن اجلسم‪.‬‬ ‫تعجبني فكرة التدليك االرتكاسي فكيف‬ ‫ميكنني ذلك؟‬ ‫ت��ق��ول روزان�����ا ب��ي��ك��رت��ون امل��ت��خ��ص��ص��ة في‬ ‫التدليك االرتكاسي‪« :‬إن��ه عالج مح ّبب‪،‬‬ ‫وه��و يساعد على استرخاء اجلسم بشكل‬ ‫خاص‪ ،‬على الرغم من بعض البقاع احلساسة‬ ‫في القدمني واليدين»‪ ،‬وتفسر قائلة‪« :‬ميكن‬ ‫لهذا العالج أن يكون قوي ًا جداً إذا مت بشكل‬ ‫منتظم»‪ ،‬وتضيف‪« :‬كما هي احلال حينـما‬ ‫تريدين احلصول على اللياقة‪ ،‬ف��إن عليك‬ ‫القيام بالتـمارين مرتني أو ثالث م��رات في‬ ‫األسبوع‪ ،‬فإنك إذا أردت أن يكون التدليك‬ ‫االرتكاسي فعا ًال بالنسبة لك‪ ،‬فإن عليك‬ ‫االلتزام بعالج منتظم»‪.‬‬ ‫وميكنك أن تبدئي بالعالج االرتكاسي بعد‬ ‫الشهر الثالث من احلمل‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬يجب‬ ‫جتنبه م��ن ِقبل أي ام��رأة عانت م��ن ح��االت‬ ‫إجهاض متكررة في املاضي‪.‬‬


‫‪16‬‬

‫اإلثنني ‪ 4‬مارس ‪ - 2013‬العدد ‪131‬‬

‫بقلم ‪ :‬رشيد وهابي‬

‫‪wahabi.rachid@gmail.com‬‬

‫الصحافة الورقية تقتات من املاضي واإللكترونية من احلاضر واملستقبل‬ ‫أح��اول من خالل هذه املقاربة النقدية تفحص صيغ العالقات التي‬ ‫جتمع بني الصحافة مبختلف أشكالها‪ ،‬وذلك من خالل لفت اإلنتباه‬ ‫إلى مضمون ما يعرض على الصحف العربية عموما واملغربية خصوصا‬ ‫حتى يمت تسليط الضوء على الغموض الذي يلف الصحافة العربية‬ ‫بوصفها أب��رز عامل في صياغة امل��واق��ف وبناء األف��ك��ار والتصورات‬ ‫والتوجيه السياسي لألفراد واجلماعات‪ ،‬وهذا يجعلنا نطرح السؤال‬ ‫ماهو العامل الذي جعل مستوى الكتابة بالصحف يتدنى؟ مما دفع‬ ‫إلى الواجهة املواقع اإللكترونية التي أصبحت تعبر عن شريحة مهمة‬ ‫من املجتـمع وتكتسح املجال اإلعالمي فاملواقع اإللكترونية جعلت‬ ‫الكتابة تتحول إلى جتربة شديدة الثراء والتنوع في املعلومة مع تغطية‬ ‫شاملة وبهذا املعنى تنتج ما مييزها عن أختها الورقية أي مبعنى تعطي‬ ‫للقارئ ما ال تستطيع الورقية إعطاءه‪.‬‬ ‫في نظري الربيع العربي جعل معظم احملللني ومعهم شرائح واسعة من‬ ‫الرأي العام يتوجهون صوب املواقع اإللكترونية لكونها ترصد ما أسفرت‬ ‫عنه هذه الثورات من نتائج وصفقات سياسية كان املواطن ضحية‬ ‫لكواليسها وتداعياتها مما جعله يعزف عن األخبار احملبطة واليائسة‬ ‫من خالل رفض اإلهتـمام بكل ما تأتي به الصحف الورقية املستـمدة‬ ‫ألفكارها من الفلسفات واألفكار العدمية حملاولة خلق بعض اإلنسجام‬ ‫خلسرانهم لثقة اآلخ��ر‪ .‬ف��ال��دور املهم لإلعالم في توعية املجتـمع‪،‬‬ ‫يتجلى في الربط بني أصحاب القرار والرأي العام‪ ،‬جعل الناس يركزون‬ ‫إهتـمامهم على ما يدور في فلكهم‪ ،‬مع دفعهم للتبليغ عن كل كبيرة‬ ‫وصغيرة جتعلهم في ريب وشك كالقاعدة املعمول بها منذ القدم وهي‬ ‫التحري عن الغريب والتبليغ عنه‪ ،‬وهذا ما يفتقده املجتـمع العربي‬ ‫لكون أغلبية احلكام في عصرنا لم يعملوا سوى على تفرقة املجتـمع‬ ‫وخلق هوة كبيرة بني أفراده مما أدى إلى عزوفهم عن السياسة ومصلحة‬ ‫البالد إال من رحم ربي‪ .‬اليوم املواقع اإللكترونية وال أعمم تقوم بدورها‬ ‫على أحسن وجه وباملقابل ال تلقى أي إهتـمام من طرف وزارة اإلعالم‬ ‫بل ال��وزارة الوصية على قطاع اإلعالم تعمل ليل نهار على احلد من‬ ‫توسع هذا املجال اإلعالمي املهم‪ ،‬لكون املتحكمني اليوم في اإلعالم‬

‫أغلبهم من العاملني مبجال الصحافة الورقية والناشرين‪ ،‬والصحافة‬ ‫اإللكترونية تعد خصمهم العنيد لكون هذه األخيرة مزدهرة بالرغم‬ ‫من عدم الدعم الذي يذهب حلساب اجلرائد والصحف الورقية التي‬ ‫حتتكر املعلومة والدعم ومجال اإلشهار الذي يدر عليها األموال ‪ ،‬وهي‬ ‫بدورها تعمل على تغييب املعلومة عن املواطنني بتواطؤ مع مختلف‬ ‫اجلهات من حكومة وأحزاب سياسية‪.‬‬ ‫امل��واق��ع اإللكترونية تعمل ج��اه��دة على رص��د ك��ل كبيرة وصغيرة‬ ‫مبجتـمعاتنا واملدونني يزداد عددهم ليل نهار فلما ال يجد هؤالء الدعم‬ ‫الالزم من الدول جلعل هذا القطاع يزدهر ويخلق آالف الوظائف ال‬ ‫محاصرتهم بالقوانني الفارغة احملتوى والتخلص منهم بطرق ملتوية‪،‬‬ ‫ومحاولة اختراقهم ونعتهم باإلرهابيني ومطلوبني من العدالة‪ ،‬أصحاب‬ ‫هذه املواقع واملدونني أكثرهم غير ملوثني ايديولوجيا وطريقة تفكيرهم‬ ‫سليـمة والدولة متلك من القدرة ما ميكنهم من جعل مواقعهم تغطي‬ ‫كل ملمتر من أوطاننا احلبيبة واإلش��راف بدقة متناهية على جمع‬ ‫املعلومات وتنوير الرأي العام وكفى اهلل املؤمنني القتال‪.‬‬ ‫والبد من اإلش��ارة حتى تكتـمل عندنا الصورة أن الصحافة الورقية‬ ‫بصفة عامة ال تكتب سوى عن املاضي ورجاالته‪ ،‬واليوم لنا متطلبات‬ ‫وعصرنا تكنولوجي بامتياز شبابه ال تهمهم منجزات خزعبيالت‬ ‫املاضي الوسخ لسياسيينا الذي كان لهم دور كبير في ما نحن عليه‬ ‫اليوم وتواجدنا في آخر الركب ال يشفع لهم‪.‬‬ ‫فارحموا صحافة املواقع اإللكترونية لكونها تقتات من احلاضر املعاش‬ ‫بوجه مقروء ال قناع عليه فال جتعلوها ضدكم فيحل عليكم غضبها‬ ‫فتصبحوا نادمني‪ .‬وما يقع بدولنا العربية ليس عنا ببعيد حيث فتشت‬ ‫أركان البيوت‪ ،‬واحلواسيب واألقراص املدمجة‪ ،‬وكم من واحد وواحدة‬ ‫زج بهم بالسجون والتصفيات واإلعتقاالت وفي أغلب األحيان دون‬ ‫محاكمات وامل��س بشرفهم‪ ،‬وإلصاق التهم الباطلة ولألسف حتى‬ ‫احلقوقيون وبعض الصحفيني الذين انصفوا ه��ذه الطبقات فقدوا‬ ‫مناصبهم ونكل بهم‪ ،‬وجرى استهدافهم إنها القضايا الشائكة بعاملنا‬ ‫العربي واهلل من وراء القصد‪.‬‬


almasdare131