Issuu on Google+

iHome

[Type the document title] [Type the document subtitle]

Owner [Pick the date]


‫خل ل حياتنا القصصيرة نمصر بعوامصل وظصروف )ومصصائب( تصصيبنا بصالتوتر‬ ‫والقلق والحباط؛ وبالاضافة إلى صصصعوبة كتابصصة عنصصوان يتكصصرر فيصصه حصصرف‬ ‫التصصاء أربصصع مصصرات يصصصعب علصصى شخصصصي المتوااضصصع إدراج قائمصصة بصصأكثر‬ ‫المصائب تأثيرا على حياة النسان ‪ ،‬خصوصا أن تقييم المصيبة يختلف من‬ ‫شخص لخر وبين مجتمع ومجتمع ‪.‬‬ ‫)‪(1‬‬

‫يمثل القلق النفسي المرتبة الولى في النتشار بين المراض النفسية وهناك‬ ‫فرق بين القلق الطبيعي المرغوب كالقلق مثلً أيام المتحانصصات وبيصصن القلصصق‬ ‫)‪(2‬‬ ‫المراضي الذي يحتاج إلى تدخل الطباء‪.‬‬

‫سيتناو ل تقريري عن حالصصة القلصصق والتصصوتر الصصذي يصصصيب الكصصثير مصصن النصصاس‬ ‫المتواجدون في البيئة التي ل يتوافر فيها سبل العيش حيث سيجزأ إلى عصصدة‬ ‫أجصصزاء مصصن حيصصث التعريصصف لكصصل مصصن القلصصق والتصصوتر وتصصصنيفهما و أسصصباب‬ ‫حدوثهما وأيضا الكثير من المعلوما‬

‫‪ .1‬فهد عامر المحمدي ‪ -‬ترتيب التوتر ‪ -‬جريدة الرياض ‪ -‬الاثلاثاء ‪ 22‬جمادى الرخرة ‪1427‬هـ ‪ 18 -‬يوليو ‪2006‬م ‪ -‬العدد ‪13903‬‬ ‫‪ .2‬الدكتور ‪ /‬ممحمد عبد ا شاووش ‪ -‬استشاري الطب النفسي ‪ -‬مدير مستشفى الصمحة النفسية ‪ -‬جدة ‪ -‬المملكة العربية السعودية‬

‫‪2‬‬


‫القلق‪ :‬إن القلق النفسي يختلف عن الشعور بالعصبية والقلق الذي يسبق حدوث شيء معلوم‪،‬‬ ‫حيث أن القلق النفسي يكون ل سبب له ول يمكن التحكم في إيقاف الشعور بالقلق‪ .‬وفي‬ ‫الحالة المرضية يكون القلق أحد أسباب عدم التقدم أو التفكير في حل‪.‬‬ ‫في حالة عدم العل ج يكون الشخص المصاب بأحد أنواع القلق في حالة من الخوف الشديد‬ ‫والرعب مما قد يؤثر على حالته العملية والفكرية مما يؤدي إلي خسارته على الصعيد العملي‬ ‫والتجتماعي‪.‬‬ ‫من حسن الحظ أن هذه المراض تستجيب للعل ج الدوائي والسلوكي وإن كانت تحتا ج لبعض‬ ‫الوقت والمثابرة والمتابعة على العل ج مع القيام بالتغير السلوكي المطلوب من المريض‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫التوتر‪ :‬هو أي مسبب أو مؤثر خارتجي أو داخلي يحث وينشط ويزيد من مستوى اليقظة عند‬ ‫الفرد‪ .‬التوتر قد يكون إيجابيا وقد يكون سلبيا‪ ،‬وفي كل من النوعين يؤثر على مستوى أداء‬ ‫الفرد فترتفع درتجة الكفاءة والجودة أو‬

‫ينخفض مستوى تحقيق النتائج والفعالية‬

‫في الداء‪.‬‬

‫إن حياة الفرد بدون توتر بالمعنى اليجابي تكون على درتجة كبيرة من الملل والتبلد‪ .‬هذا‬ ‫‪ .1‬بقلم الدكتورة‪ /‬منى رضا استشاري أمراض نفسية ‪ -‬القلق النفسي‬

‫بالضافة إلى إن الحياة مع وتجود الكثير من المؤثرات الداخلية والخارتجية والتي تزيد من‬ ‫‪2‬‬


‫مستوى يقظة الفرد وتوتره تؤدى إلى المزيد من التعب وعدم الشعور بالسعادة‪ .‬وبالتالي يؤثر‬ ‫ذلك سلبيا على صحة الفرد وحيويته‪ .‬الكثير من التوتر يؤدي إلى حدوث مخاطر على فاعلية‬ ‫أداء الفرد‪ ،‬لذلك فان فن التعامل مع التوتر يعنى في مفهومه إن الفرد يجب عليه أن يحافظ‬ ‫على مستوى التوتر الذي يحدث له وأن يكون في مستوى صحي ومناسب يحقق له الستمتاع‬ ‫بحياته العملية والشخصية ويزيد من فاعلية أداءه‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫يصنف القلق حسب درتجته ومصادره إلى‪:‬‬ ‫القلق الموضوعي العادي‬

‫‪ :‬ويككون مصكدره خارتجيكاً وموتجوداً فعلً ويطلكق عليكه أحيانكاً القلكق الكواقعي‪ ،‬ويحكدث‬

‫هككذا فككي مواقككف التوقكع‪ ،‬أو الخككوف مككن فقككدان شككيء مثككل قلككق النجككاح فككي عمككل أو امتحككان‪ ،‬وعنككد القككدام علككى‬

‫الككزوا ج‪ ،‬أو وتجود خطككر مككا‪ ،‬وهكذا النككوع يككواتجهه النسككان دائم كاً ويعككد طبيعيكًا‪ .‬عنككدما تبككدأ حيككاة تجديككد فككي مجتمككع‬

‫غريكب مككن أتجككل الدراسككة أو العل ج أو النتقككال مككن بلككد إلككى بلككد أو سككوء حككاله المنطقككة فيصككعب التكيككف معهككا‬ ‫لختلف التج ككواء م ككن تجمي ككع الج ككوانب "الع ككادات والتقالي ككد م ككن مأك ككل أو المش ككرب وح ك تى حال ككة الج ككو وانتش ككار‬ ‫المراض"‪.‬‬ ‫‪-1‬‬

‫عارف سمان ‪ -‬موقع مركز المدينة للعلم والهندسة ‪-‬‬

‫‪http://www.mmsec.com/m3-files/wary-slove.htm‬‬

‫حالة القلق العصبي ‪ :‬وهو داخلي المصدر‪ ،‬وأسبابه ل شعورية مكبوتة فهو نتائج ما واتجهككا طيلككة‬ ‫حياته في اليام الماضية سواء كان حادث حدث له منذ زمن بعيد عندما يرى حادث آخككر يبككدأ‬ ‫يسترتجع ما حدث له أو مشاهدة أفلم مرعبه‬ ‫‪2‬‬


‫القلق العام‪ :‬الذي ل يرتبط بأي موضوع محدد‪ ،‬بل نجد القلق غامضاً وعاماً وعائمًا‪.‬‬ ‫القلق الثانوي‪ :‬وهو القلق كعرض من أعرا ض الضطرابات النفسية الخرى‪ ،‬مثل الكتئاب‪.‬‬ ‫النسبة للمصاهذه وتصاب تتراوح بينا ‪ 1.9‬و ‪ %5.4‬وقد تبلغ هذه‬ ‫وتصاب الناث بالقلق النفسي بنسبة أكثر من الذكور‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫بينما يصنف التوتر حسب درتجات التوتر‪:‬‬ ‫التوتر البالغ الشدة‪ :‬الذي يحدث للنسان نتيجة حادثة ذات أثر كبير على الفرد كوفاة أحد‬ ‫المقربين أو فسخ علقة هامة أو الصابة بمرض خطير‪.‬‬ ‫التوتر الشديد‪ :‬وهو توتر يصاحب أحياناً تغيير العمل أو التخصص الدراسي‪.‬‬ ‫التوتر المعتدل‪ :‬و هو توتر يحدث نتيجة مشاكل دراسية أو مشاكل مع الرئيس في العمل‪.‬‬ ‫التوتر الضعيف‪ :‬و قد يحدث نتيجة بعض الظروف العائلية أو تغيير عادات الطعام والحمية‪.‬‬

‫)‪(2‬‬

‫‪ .1‬د‪.‬زهــير رخشيم ‪ -‬أرخصائي العل ج بالتنويم اليمحائي ‪ -‬شبكة الرامس الثقافية ‪-‬‬ ‫‪http://vb.alrames.net/showthread.php?p=318266‬‬ ‫‪http://www.thegreatgod.com/Derasat_worry_1.htm .2‬‬

‫للقلق النفسي مجموعة من المسببات فيما يلي‪:‬‬

‫‪2‬‬


‫‪ -1‬هي أسباب ناتجة عن الفكار المكبوتة والنزعات والغرائز مما يؤدي إلى الشرطي‪ .‬هي ما‬ ‫يسمى بالعوامل الديناميكية ‪.‬‬ ‫‪ -2‬العوامل السلوكية‪ :‬باعتبار سلوكا مكتسبا مبنيا على ما يعرف بالتجاوب الشرطي‪.‬‬ ‫‪ -3‬عوامل حيوية‪ :‬بإثارة الجهاز العصبي الذاتي مما يؤدي إلى ظهور زمرة من العراض‬ ‫الجسمية وذلك بتأثير مادة البنفرين على التجهزة المختلفة وقد وتجد ثلثة ناقلت في الجهاز‬ ‫العصبي تلعب دورا هاما في القلق النفسي هي النور ابنفرين ‪ -‬والسيروتونين ‪ -‬والقابا ‪.‬‬ ‫‪ -4‬العوامل الوراثية‪ :‬أثبتت الدراسات وتجود عوامل وراثية واضحة في القلق النفسي ل سيما‬ ‫في مرض الفزع‬

‫)‪(1‬‬

‫للتوتر مجموعة من المسببات والمصادر نجملها فيما يلي‪:‬‬ ‫‪.1‬‬

‫التوتر بسبب الحياة المصيرية وتواتجد‬

‫الفرد‪ :‬ويحدث ذلك عندما تكون حياة الفرد وصحته معرضين‬

‫لتهديد الخطر وبالتالي يعيش الفرد تحت التهديد ويحدث أيضا في حالة أن يمر الفرد ببعض التجارب غير‬ ‫السارة أو التحديات‪ .‬وهنا يكون موقف الفرد في موضع التحفز مما يؤدي إلى إفراز الكثير من الدرينالين في‬ ‫الجسم ويشعر الفرد كأنه على وشك الدخول في مواتجهه أو حالة حرب‪.‬‬

‫‪.2‬‬ ‫‪-1‬‬

‫التوتر بسبب القلق‪ :‬ويحدث ذلك نتيجة أن يكون الفرد مشغول البال ومتخوف من بعض‬ ‫استشاري الطب‬ ‫الدكتور ‪ /‬محمد‬ ‫النفسي ول يستطيع التحكم فيها‪ .‬قد‬ ‫نطاق سيطرته‬ ‫شاووش ‪-‬تكون خار ج‬ ‫ا غالبا ما‬ ‫عبدالتي‬ ‫والحداث‬ ‫المواقف‬ ‫مدير مستشفى الصحة النفسية – جدة ‪ -‬المملكة العربية السعودية‬

‫‪2‬‬


‫يحدث ذلك أيضا نتيجة استمتاع الفرد بوتجود حالة التوتر التي قد تصل في بعض الحيان‬ ‫إلى حالة من الدمان‪.‬‬ ‫التوتر بسبب الظروف البيئية والوظيفية‪ :‬ويحدث ذلك بسبب المناخ أو البيئة المحيطة‬

‫‪.3‬‬

‫بالحياة أو العمل‪ .‬قد يحدث التوتر بسبب الزعا ج أو الزدحام أو التلوث أو عدم النظافة أو‬ ‫لي سبب آخر من أسباب اللهو أو التسلية‪.‬‬ ‫التوتر بسبب التجهاد و العمل الضافي‪ :‬ويحدث ذلك من كثرة التجهاد والعمل لمدد‬

‫‪.4‬‬

‫طويلة‪ .‬مثال ذلك ما يحدث عندما يريد الفرد أن يحقق الكثير من الهداف في فترة وتجيزة‬ ‫من الوقت‪ ،‬أو عندما ل يستخدم الفرد أساليب فعالة لدارة تجدوله اليومي في العمل أو في‬ ‫حياته الشخصية‪.‬‬ ‫وأخيرا فان الساليب التي يلجا إليها الفرد في التعامل مع التوتر يجب أن تختلف أو تتنوع‬ ‫باختلف المسببات والمصادر التي أسهمت في حدوث هذا التوتر‪.‬‬

‫‪-1‬‬

‫)‪(1‬‬

‫عارف سمان ‪ -‬موقع مركز المدينة للعلم والهندسة‬

‫‪http://www.mmsec.com/m3-files/wary-slove.htm -‬‬

‫‪2‬‬


‫بالنسبة للتوتر هناك بعض التغييرات الجسدية والسلوكية التي يمكن من خللهكا السكتدلل علكى‬ ‫وقوع النسان فريسة للضغوط النفسية ومشكاكل الحيكاة‪ .‬علككى أي حككال‪ ،‬هككذه العكراض تختلككف‬ ‫بين شخص وآخر‪ ،‬وهذا يعتمد على تفسككير الشككخص للموقف الككذي نجككم عنككه التككوتر والضككغط‬ ‫النفس ككي بالدرتجك ة الولككى وقككد تح ككدث بع ككض العك كراض المتناقض ككة طبق ككا لن ككوع الفك كراد ويمك ككن‬ ‫تلخيص أعراض حدوث الضغط النفسي والتوتر بما يلي‪:‬‬ ‫ألم في الظهر والكتف‪.‬‬ ‫فقدان الشهية وعدم الكل وبعض الحيان الشراهة )الكل الزائد(‪.‬‬ ‫الرق )عدم القدرة على النوم( وينتابه كوابيس لستطاعه للنوم )أحلم مزعجة(‪.‬‬ ‫تجفاف الحلق‪.‬‬ ‫الكآبة والملل وأحيانا البكاء والضحك‪.‬‬ ‫عدم القدرة على التركيز وشرود الذهن‪.‬‬ ‫الضعف والوهن وفقدان الحيوية والنشاط‪.‬‬ ‫تشنج وتوتر العضلت‪.‬‬ ‫الضعف والوهن العام للجسم‪.‬‬ ‫الرغبة في الهروب من الموقف والصداع المستمر‬ ‫أما بالنسبة للقلق العراض الدالة على القلق تظهر في شعور النسان بعدم الستقرار والراحة‬ ‫وعدم مقدرته على السترخاء وشكواه الدائمة بأنه قلق ومهموم‪ ،‬وقد يأخذ القلق صورة عضوية‬ ‫مثل زيادة في ضربات القلب المصاحب بالعرق والتنفس السريع مع تجفاف الحلق وحدوث‬

‫‪2‬‬


‫التنميل في اليد بجانب فقدان المقدرة على التحكم في عضلت لجسم مما يؤدي إلى خلل‬ ‫في الحركة والتوازن والشعور بالقيء والغماء‪.‬‬

‫والنسان القلق في حاتجة دائمة للطمئنان ويبحث عنه في كل إنسان يقابله ويتحدث معه‬ ‫ولكن كثيراً ما تؤدي محاولت الخرين للتخفيف من قلقه إلى نتيجة عكسية وهي تثبيت‬ ‫المخاوف ومن المعروف أن الشخص الذي يخاف من احتمال الصابة بمرض ما ل يطمئن‬ ‫كثيراً من كثرة الفحوصات أو الزيادة المتكررة للطباء والتي على العكس قد تؤكد الخوف‬ ‫وتساعد على استمرار القلق‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫أما العراض الساسية للقلق هي‪:‬‬ ‫ضربات قلب سريعة وعنيفة وتصبب العرق وارتعاش الطراف‪.‬‬ ‫عدم القدرة علي التنفس بشكل طبيعي والحساس بالختناق‪.‬‬ ‫غثيانا وآلم بالبطن ودوار وشعور بعدم توازن‪.‬‬ ‫الشعور بعدم القدرة علي التحكم وأن المريض سيفقد عقله أو يموت‪.‬‬ ‫تنميل في الطراف ورعشة فجائية وحدوث نوبات سخونة بالجسم‪.‬‬

‫بما أن هذه العراض تحدث فجأة و��دون سبب محدد فإن أغلب المرضى يشعرون كأنها‬ ‫ذبحة صدرية‪.‬‬ ‫‪-1‬‬

‫)‪(1‬‬

‫انظر إلى كل من المصدرين‪:‬‬

‫*** مقالة د‪ .‬ميرفت عبد الناصر‬

‫*** بقلم الدكتورة‪ /‬منى رضا استشاري أمراض نفسية ‪ -‬القلق النفسي‬

‫‪2‬‬


‫عندما نتحدث عن القلق النفسي فإننا نتحدث عن مجموعة من المراض التي تندر ج تحت هذا‬ ‫المسمى وكل مرض يتميز ببعض الخصائص المميزة له‪ .‬من هذه المراض ‪:‬‬ ‫•‬

‫الفزع والخوف البسيط ‪Simple phobia‬‬

‫•‬

‫رهاب الخلء ‪Agora phobia‬‬

‫•‬

‫الخوف التجتماعي ‪Social phobia‬‬

‫•‬

‫الوسواس القهري ‪Obsessive compulsive disorder‬‬

‫•‬

‫قلق الكوارث ‪Post traumatic stress disorder‬‬

‫•‬

‫حالت القلق الحاد ‪Acute stress‬‬

‫•‬

‫القلق العام ‪Generalized anxiety disorder‬‬

‫•‬

‫القلق الناتج عن المراض العضوية ‪Organic anxiety‬‬

‫•‬ ‫•‬

‫الفكزع‬

‫أو استخدام الدوية ‪Anxiety related to medicine‬‬ ‫القلق النفسي المصاحب للكتئاب ‪Anxiety - Depression‬‬ ‫‪Panic Disorder‬‬

‫الفزع عبارة عن نوبات من الخوف والقلق الشديد المصحوب بأعراض تجسمية والتي تحدث فجأة وتصل‬

‫ذروتها في خلل عشرة دقائق ‪ ،‬ومن هذه العراض خفقان القلب والعرق والرعشة وصعوبة التنفس‬ ‫والحساس بالختناق وألم الصدر والغثيان واضطراب‬

‫الهضم والحساس بالدوخة والصداع والخوف من الموت حيث يعتقد المريض أن تلك النوبة‬ ‫ليست إل أعراض الموت ‪ .‬وكثيراً ما يكون مصاحباً لمراض أخرى كأمراض القلب أو أمراض‬ ‫الجهاز العصبي ورغم أنها تعرف بمفاتجأتها للمريض إل أنها قد تحدث عقب إثارة شديدة أو‬ ‫مجهود عضلي أو تجنسي أو مصحوبة بشرب كميات من القهوة أوالكحوليات ‪.‬‬ ‫‪ -1‬بقلم الدكتورة‪ /‬منى رضا استشاري أمراض نفسية ‪ /‬القلق النفسي‬

‫الخوف التجتماعي ‪Social Phobia‬‬

‫‪2‬‬


‫وهو الخوف الشديد والمستمر في المواقف التجتماعية التي ل تثير الخجل لدى الخرين‬ ‫ويحدث للمريض الرتباك والشعور بالحرا ج من تلك المواقف التي تحدث أمام الخرين أو‬ ‫مقابلة شخص ذو مسئوليات أعلى أو الكل والشرب أمام الخرين أو عند إمامة الصلة أو إلقاء‬ ‫درس‪ ،‬ويتركز الخوف في الشعور بمراقبة الخرين وتصل نسبة احتمال الصابة بالخوف‬ ‫التجتماعي إلى ‪ %13‬من الناس ويؤدي هذا الخوف إلى تعريض علقات المريض التجتماعية‬ ‫والعملية إلى التأثر والتدهور ‪ .‬ويصحب الخوف أعراض تجسمية كالخفقان وسرعة التنفس‬ ‫وتجفاف الفم ورعشة الطراف‪.‬‬ ‫الوسواس القهري ‪Obsessive compulsive disorder‬‬ ‫هو عبارة عن اضطراب في الفكار أو الفعال ويستغرق وقتاً طويلً من المريض وقد يعيق‬ ‫المريض عن أداء واتجباته ومسئولياته ويظهر على شكلين‪:‬‬ ‫‪ .1‬وسواس الفكار ‪Obsession thoughts‬‬ ‫وهو عبارة عن أفكار ملحة ومستمرة أو شعور أو صورة غير سارة يعرف المريض‬ ‫بسخافتها ول يستطيع كبتها ‪ .‬وعادة ما تكون الفكار حول الدين والطهارة أو الجنس أو‬ ‫المرض ‪ .‬كالتفكير في الصابة بمرض ما كاليدز مثلً أو مرض تجنسي أو مرض في‬

‫ل‪ ،‬وكثيراً ما يتجه المرضى إلى العيادات غير النفسية للبحث عن‬ ‫القلب أو السرطان مث ً‬

‫مشاكلهم‪ .‬يصحب الكتئاب النفسي أكثر من ‪ %50‬من الحالت ‪.‬‬ ‫‪ .2‬وسواس الفعال ‪Rituals‬‬

‫وهو تكرار أفعال معينة كتكرار الوضوء أو تكرار الصلة أو أتجزاء منها أو غسل اليدين‬ ‫أو الستحمام وقد تستغرق وقتاً طويلً ‪.‬‬ ‫القلق النفسي العام ‪Generalized anxiety disorder‬‬ ‫يعرف على أنه التوتر وانشغال البال لحداث عديدة لغلب اليوم ولمدة ل تقل عن ستة أشهر‬ ‫ويكون مصحوباً بأعراض تجسمية كآلم العضلت والشعور بعدم الطمأنينة وعدم الستقرار‬ ‫‪2‬‬


‫وبضعف التركيز واضطراب الذم والشعور بالعياء وهذه الحاسيس كثيراً ما تؤثر على حياة‬

‫المريض السرية والتجتماعية والعملية وغالباً ما يصيب العمار الولى من الشباب ولكنه يحدث‬

‫لجميع العمار‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫بالنسبة للقلق فالعل ج يختلف حسب الفرد و شككدة القلكق لككديه ووسائل العل ج الككتي تتكاح لكه ‪.‬‬ ‫و مككن أسككرع أنككواع العل ج للقلككق هككو السككترخاء عككن طريكق متخصككص وبعككدها اسككتخدام التنككويم‬ ‫اليحككائي للرتج وع إلككى أيككام الطفولكة و معرفة أسككباب القلككق و بهككذا يمكككن تغييككر المفهككوم وتغييككر‬ ‫تفهم الحداث القديمة و زرع الثقة بالنفس و توكيل الذات و من أهم المأمورة بكالقلق هكو حكب‬ ‫النسككان لنفسككه والتعككرف عليهككا ويسككتطيع عنككد كككل مككرة يشككعر بككالقلق أو يحككس بككالقلق أن يغيككر‬ ‫ش ككعوره و أحاسيس ككه بأس ككرع م ككن لم ككح البص ككر و ك ككل ذل ككك يت ككم ع ككن طريككق الس ككترخاء والتن ككويم‬ ‫اليحائي‪ .‬ومن كتاب الصحة النفسية‬

‫)‪(1‬‬

‫أما بالنسبة للتوتر إذا أردت أن تتجنبه ينصح الطباء بإتباع ما يلي‪:‬‬ ‫الراحة والسترخاء وعدم إتجهاد النفس بما ل تستطيع تحمله‪.‬‬ ‫ويفيد السترخاء كذلك في تطوير علقة الفرد بالخرين؛ فالشخص الهادئ الذي ل يثور‪،‬‬ ‫‪-1‬‬

‫صراخ الذي عادًة ما يكون أقل حظاً في كسب‬ ‫صورته أفضل لدى الناس من الشخص كثير ال ُ‬

‫الدكتور ‪ /‬محمد عبد ال شاووش ‪ -‬استشاري الطب النفسي‬

‫احترام ومحبة الناس له بل والحصول على حقوقه أيضًا‪.‬‬ ‫‪ -‬مدير مستشفى الصحة النفسية ‪ -‬تجدة ‪ -‬المملكة العربية السعودية‬

‫إن تنظيم ساعات النوم والراحة والسترخاء أمر ضروري أنت تحتا ج إلى ‪ 8-7‬ساعات نوم‬ ‫يومياً )قيلولة الظهر مفيدة تجدًا(‬ ‫‪2‬‬


‫إن إتباع عادات صحية و سليمة في الغذاء تجعل النسان يتمتع بحالة نفسية متوازنة ‪ ،‬ويكون‬ ‫إيجابياً في تفكيره وفي تأدية واتجباته و تحمل مصاعب الحياة‪.‬‬ ‫طرق التعامل مع التوتر‪:‬‬ ‫حتى تتمكن من التعامل مع التوتر عليك أولً تحديد مصادر التوتر في حياتك ودراسة إمكانية‬ ‫القيام بأية تغييرات من شأنها أن تجعلك أكثر قدرة على التحكم في المور ويمكنك القيام‬ ‫بذلك من خلل ما يلي‪:‬‬ ‫ اعرف سبب توترك واكتشف المسبب الحقيقي لمشاعر التوتر المتولدة لديك‪.‬‬‫ اعرف عقلك؛ اكتشف الفكار التي تصاحب المشاعر والعتقادات التي تدعم هذه الفكار‪.‬‬‫ اختر الستراتيجية التي تراها مناسبة لحل مشكلتك وذلك حتى تستطيع تغيير فكرة الفشل إلى‬‫فرصة للنجاح‪.‬‬ ‫ ناقش مشكلتك مع شخص أهل للثقة وذي خبرة ليساعدك في تعلم بعض المور عن العلقات‬‫وطرق تفكير الناس‪.‬‬

‫‪ -‬استعمل فكرة العد إلى عشرة‪.‬‬

‫ خذ نفساً عميقاً لعدة مرات‪.‬‬‫‪-1‬‬

‫د‪.‬زهككير خشيم معالج بالتنويم اليحائي‬

‫ الصراخ أو البكاء قد يريحانك ويشعرانك بالهدوء‪.‬‬‫ تدليك عضلت العنق والظهر لمدة دقيقتين على القل‪.‬‬‫ الحمام الساخن يساعدك على السترخاء‪.‬‬‫ المشي‪.‬‬‫‪2‬‬


‫ القيام ببعض التمرينات الرياضية‪.‬‬‫‪ -‬الستماع إلى القرآن الكريم‪.‬‬

‫‪/‬‬

‫‪ -1‬الدكتور سك كه ككرت اللك كي ك ككل‬

‫‪2‬‬


‫هذا و قد انتهينا بتوفيق ال مما أردنا تجمعه في هذا البحث و الذي نرتجو الك تعككالى أن يكككون‬ ‫قد تجمع أهم النقاط التي تخص القلق والتوتر منها‪:‬‬ ‫التوتر والقلق هو الحساس بالتوتر العصبي الككذي قككد يكككون مسككببا أو غيككر مسككببا‪ .‬كمككا النسككان‬ ‫قككد يحككس بككالخوف وك أن شككيئا سككيئا علككى وشكك الحككدوث وإن لككم تعككرف مككا هككو‪ .‬ويكككون معككه‬ ‫أحسككاس بعككدم الراحككة أو القككدرة علككى السككترخاء أو النككوم وتشككتت التفكيككر وعكدم القككدرة علككى‬ ‫الككتركيز أو التفكيككر‪ .‬وقد يحككس النسككان بككالخوف مككن عككدم القككدرة علككى أداء أشككياء أعتككاد عليهككا‬ ‫ويؤديها بصفه دائمة أو يوميه‪.‬‬ ‫قد يصاحب هذه الحاسيس أعراض عضكويه مثككل ضكيق التنفكس وخفقككان وسرعة ضكربات القلككب‬ ‫والرعش ككة ف ككي الجس ككم والطك كراف والع ككرق وبككرودة الطك كراف وتنمي ككل الطك كراف‪ .‬ق ككد ت ككأتي ه ككذه‬ ‫الع كراض بصككفه حككادة فككي مواقككف بعينهككا وأحيانككا بككدون مسككببات أو سككابق إنككذار‪ .‬وقكد يحككس‬ ‫النسان وقتها أنه على وشك أن يفقد وعيه أو أن يموت وقد يفقد النسان وعيه فعل‪.‬‬ ‫غالبا مكا تكؤدي هكذه العكراض إلكى اسكتدعاء طكبيب بكاطني أو قلكب أو أخكذ المريض لمستشكفي‪.‬‬ ‫ويتبع هذا فحوصات طبية خاصككة للقلكب والصككدر وربمكا قضكاء أيككام بالعنايككة المركزة باشككتباه أزمة‬ ‫قلبيه وما يتبعه مكن فحوصات بمكا فيهكا فسكطره القلكب‪ .‬وتشكخص بعكض الحكالت علكى أنهكا ربو‬ ‫شعبي ويتلقى المريض علتجا له غالبا ما ل يفيد‪ .‬وهذه الزمات الحادة الشديدة تسكمي حكالت‬ ‫الهلع‪.‬‬ ‫أما حالت التوتر الغير حادة ولكنها قد تكون شديدة ومستمرة فأن المريض يعككاني مككن أحسككاس‬ ‫دائم بالقلق والتوتر والخوف وإحساس وكأن شيء سيئ على وشك الحدوث‪ .‬وقد يصاحب هذا‬

‫‪2‬‬


‫صككعوبة فككي النككوم وفقككدان الشككهية وزيادتهككا‪ .‬كمككا قككد يحككس المريكض كككأنه ل يسككتطيع أن يمل‬ ‫صدره‬ ‫بالهواء كذلك بخفقان القلب ورعشه باليدين‪ .‬وقد يصاحب هكذا صككداع بككالرأس أو ألم بالمعكدة‬ ‫أو تقلصات بالقولون وإحساس بالغثيان خاصة في الصباح‪ .‬وغالبا ما يعكرض المريض نفسكه علكى‬ ‫الطباء من التخصصات المختلفة وأن يجري العديد من الفحوصات الطبية في هذا المجال‪.‬‬ ‫التوتر والقلق قد يكون مصاحبا لمرض نفسي آخر مثل الكتئاب النفسي وقد يكون مشكله فككي‬ ‫ذاتككه منفككردا‪ .‬وأن كككان التككوتر غالبككا مككا يصككاحب معظككم المكراض النفسككية بككدرتجه أو أخككرى‪ .‬وفي‬ ‫حاله كونه مصاحبا لمرض نفسي آخر فعلتجه يكون أساسا هو عل ج المرض الساسي‪.‬‬ ‫الحساس بالقلق والتوتر حتى بدون أعراض عضكويه هكو أحسكاس غيكر مريح علكى الطلق‪ .‬فهكو‬ ‫يجعككل المري ض غيككر قككادر علككى السككتقرار فككي مكككانه أو علككى احتمككال أي شككيء مثككل الص كوات‬ ‫العالية أو حتى لعب أطفاله ويصبح سريع النفعال كثير الشجار سهل الستفزاز‪.‬‬ ‫وكمككا للتككوتر والقلككق أسككباب اتجتمككاعيه ونفسككيه فككأن لككه أسككباب بيولكوتجيه ووراثيككة‪ .‬فهنككاك أحككداث‬ ‫الحيككاة الككتي قككد تككؤدي بالنسككان إلككى القلككق والتككوتر وهنككاك أيضككا السككتعداد الككبيولوتجي والككوراثي‬ ‫للقلككق والتككوتر الككذي يجعككل بعضككنا أكككثر عرضكه للمعانككاة منهمككا مككن البعككض الخككر‪ .‬ول يجككب‬ ‫القلل من شأن هذه العوامل العضوية والوراثية لنها في غاية الهمية‪.‬‬

‫)‪(1‬‬

‫‪2‬‬


‫‪ -1‬د‪.‬أمحمد سعفان‬ ‫أستشاري النفسية ‪ -‬مستشفي الزهور‬ ‫‪ 31‬شارع ‪ 9‬المقطم الهضبة العليا – القاهرة ‪- 5084882-5084881 -‬‬ ‫‪aamsaafan@yahoo.co.uk‬‬

‫أنا أوصيكم بأهم التوصيات‪:‬‬

‫‪ ‬إتباع طريقة التنفس أو التهدئة الذاتية بأخذ شهيق عميق وزفير بطيء‪.‬‬ ‫‪ ‬تتفريغ المشاكل بالفضفضة مع صديق أو إنسان مقرب‪.‬‬ ‫‪ ‬البكاء‪ ،‬إذا أحس النسان بالرغبة في ذلك دون مكابرة‪.‬‬ ‫‪ ‬الخرو ج إلى الماكن العامة المفتوحة‪.‬‬ ‫‪ ‬تدريب النفس على استيعاب المشاكل اليومية لسترتجاع التجككارب المشككابهة الككتي مككرت‬ ‫به وتغلب عليها‪ ،‬فيثق في قدرته على تخطي الزمة‪.‬‬ ‫‪ ‬تبسككيط الضككغوط النفسككية‪ ،‬والثقككة بككأن أي مشكككلة لهككا حككل حككتى وإن كككان فككي وقكت‬ ‫لحق‪.‬‬ ‫‪ ‬ممارسة الهوايات‪ ،‬لنها تنقل الشخص إلى حالة مزاتجية أكثر سعادة‪.‬‬ ‫‪ ‬أن يترك النسان التفكير في مشاكله ويحاول إبعاد الخر‪ ،‬فيجد سعادته الغائبة وليككس‬ ‫الحباط‪.‬‬ ‫‪ ‬تذكر أن دوام الحال من المحال والثقة بأن الوقت كفيل بإنهاء هذه الحالة ‪.‬‬

‫‪2‬‬


‫‪‬‬

‫الهتمككام بالغككذاء‪ ،‬والحككرص علككى تنككاول البروتينككات الحيوانيككة والنباتيككة وعسككل النحككل‬ ‫والقرفة‪ ،‬لما تحتويه هذه الغذية من فوائد كثيرة ‪.‬‬

‫‪ -1‬جمال حمود‬ ‫الصليب الحمر‬

‫‪/‬‬

‫مسعف‬

‫وممرض‬

‫)‪(1‬‬

‫في‬

‫‪2‬‬


‫‪ .1‬فهد عامر المحمدي ‪ -‬ترتيب التوتر ‪ -‬جريدة الريــاض ‪ -‬الاثلاثــاء ‪ 22‬جمــادى الرخــرة ‪1427‬هـ ـ ‪-‬‬ ‫‪ 18‬يوليو ‪2006‬م ‪ -‬العدد ‪13903‬‬ ‫‪ .2‬الدكتور ‪ /‬ممحمد عبد ا شاووش ‪ -‬استشاري الطب النفسي ‪ -‬مدير مستشفى الصــمحة النفســية ‪-‬‬ ‫جدة ‪ -‬المملكة العربية السعودية‬ ‫‪ .3‬فهد عامر المحمدي ‪ -‬ترتيب التوتر ‪ -‬جريدة الرياض ‪ -‬الاثلاثاء ‪ 22‬جمادى الرخرة ‪1427‬هـ ‪-‬‬ ‫‪ 18‬يوليو ‪2006‬م ‪ -‬العدد ‪13903‬‬ ‫‪ .4‬الدكتور ‪ /‬ممحمد عبد ا شاووش ‪ -‬استشاري الطب النفسي ‪ -‬مدير مستشفى الصمحة النفسية ‪-‬‬ ‫جدة ‪ -‬المملكة العربية السعودية‬ ‫‪ .5‬بقلم الدكتورة‪ /‬منى رضا استشاري أمراض نفسية ‪ -‬القلق النفسي‬ ‫عارف سمان ‪ -‬موقع مركز المدينة للعلم والهندسة ‪-‬‬

‫‪.6‬‬

‫‪http://www.mmsec.com/m3-files/wary-slove.htm‬‬ ‫‪ .7‬د‪.‬زهــير رخشيم ‪ -‬أرخصائي العل ج بالتنويم اليمحائي ‪ -‬شبكة الرامس الاثقافية ‪-‬‬ ‫‪http://vb.alrames.net/showthread.php?p=318266‬‬ ‫‪http://www.thegreatgod.com/Derasat_worry_1.htm .8‬‬ ‫‪ .9‬مقالة د‪ .‬ميرفت عبد الناصر‬ ‫‪.a‬‬

‫د‪.‬زهــير رخشيم معالج بالتنويم اليمحائي‬

‫‪.b‬‬

‫الدكتور ‪/‬ســــهـــرت اللـــيـــل‬ ‫د‪.‬أمحمد سعفان ‪ -‬أستشاري النفسية ‪ -‬مستشفي الزهور ‪ 31 -‬شارع ‪ 9‬المقطم الهضبة‬

‫‪.10‬‬

‫العليا – القاهرة ‪aamsaafan@yahoo.co.uk - 5084882-5084881 -‬‬ ‫‪.a‬‬

‫جمال محمود ‪ /‬مسعف وممرض في الصليب المحمر‬

‫‪2‬‬


‫المقـــــدمة ‪(1 ) ..................................................................................................‬‬ ‫مفهوم القلق والتوتر ‪(2 ) ......................................................................................‬‬ ‫التــــصنيف ‪) ..................................................................................................‬‬ ‫‪(3‬‬ ‫‪) ................................................................................................................‬‬ ‫‪(4‬‬ ‫السبــــاب ‪(5 ) ..................................................................................................‬‬ ‫‪) ................................................................................................................‬‬ ‫‪(6‬‬ ‫العــــراض ‪) ........................................................................................... ....‬‬ ‫‪(7‬‬ ‫‪) ................................................................................................................‬‬ ‫‪(8‬‬ ‫أنواع المراض ‪) .................................................................................. ..........‬‬ ‫‪(9‬‬ ‫‪) ..............................................................................................................‬‬ ‫‪(10‬‬ ‫العــــل ج ‪) ..................................................................................................‬‬ ‫‪(11‬‬ ‫طرق التعامل مع التوتر ‪) ...................................................................................‬‬ ‫‪(12‬‬ ‫الرخـــاتمة‬

‫‪) ................................................................................................‬‬

‫‪(13‬‬ ‫‪) ..............................................................................................................‬‬ ‫‪(14‬‬ ‫‪2‬‬


‫‪) ..............................................................................................................‬‬ ‫‪(15‬‬ ‫التوصيـات‬ ‫المصادر‬

‫‪(16 ) ........................................................................ ....................‬‬ ‫‪) ................................................................................................‬‬

‫‪(17‬‬ ‫الفهــرس‬

‫‪(18 ) ..............................................................................................‬‬

‫‪2‬‬


تقرير عن القلق والتوتر for merge