Page 1

‫منذ بدء الخليقة كان النسان يستوحى افكاره من خللا البحث فى الطبيعة ومع التقدم التكنولوجى و الزيادة السكانية تجاهل‬ ‫النسان التوازن الطبيعي الذى خلقه ا واتجه الى ابتكارات علمية بحتة دون التامل فى التوازن الطبيعى وذلك ليحقق النمو‬ ‫القاتصادى الكلسايكى الذى همش رأس المالا الطبيعي واعتبره مورد متجدد مدى الحياة ونتيجة لهذا الفكر الغير مسئولا بدأ‬ ‫التدهور البيئي يزداد منذ عام ‪ ١٩٧٠‬بوتيرة بطيئة تزداد بزيادة السكان و التقدم التكنولوجي الي ان وصل الي منتهاه بزيادة‬ ‫في درجات الحرارة لليابسة و زياده في حموضة البحار و المحيطات و زيادة في مستوي ساطح البحر و انتشار المراض و‬ ‫شح مائي و جوع اي تغيرات مناخ و احتباس حراري و حيث ان لكل فعل رد فعل مساوي له في المقدار و مضاد له في التجاه‬ ‫وقاف العالم امام تلك الكارثه التي تهدد بالفقر و الجوع و الغرق ليجد حل خارج الصندوق فبدأ فكر التنمية المستدامة يظهر في‬ ‫الثمانينات كرد فعل للتلوث و و ضع ‪ ١٧‬الهدف المراد تحقيقهم في فترة ‪ ١٥‬سانة و لكن كيف لتلك النظرية ان تطبق يجب ان‬ ‫يكون هناك طرق لقياس مدي التدهور لوضع حلولا و اجراءات مناسابة و من هنا بدأ العلماء في التفكير في مؤشر احصائي‬ ‫مركب يأخذ في العتبار الزيادة السكانية و كمية الموارد المتاحة و كمية الساتهلك و كيفية التخلص المن من المخلفات للحد‬ ‫من زيادة البصمة الكربونية ففي عام ‪ ١٩٩٠‬ظهر مؤشر البصمة البيئية للعالم بنش مارك تلك المؤشر الذي جعل العالم مديون‬ ‫للطبيعه بنوعين من الديون الولا ديون بيئية و تتمثل في التلوث بجميع اشكالة و التعدي علي الموارد الطبيعية و مثالا ذلك‬ ‫نجد مصر تحتاج الي ثلث اضعاف مساحتها لسد حاجتها من الموارد الطبيعية و تلك الموارد ل تكفي ساوي ثلث حاجتها نتيجة‬ ‫للسلوك الغير مسئولا‬ ‫اما النوع الثاني من الديون فهي الديون المناخية حيث انه نتيجة للقطع الجائر للغابات و الصيد الجائر للساماك و القاء‬ ‫المخلفات في غير الماكن المخصصة ادي ذلك الي ضعف مخازن الكربون الطبيعية التي تمثل مصائد لنبعاثات النشاط البشري‬ ‫مما ادي الي ارتفاع نسب الغازات الدفيئة و من هنا وجد ان علي كل فرد في مصر فيخللا الفترة من ‪ ٢٠٠٠‬الي ‪ ٢٠١٥‬ان‬ ‫يدفع حوالي ‪ ٣٠٠‬دولر سانويا علي حساب ساعر الدولر عام ‪ ٢٠٠٠‬و نتيجة لتلك الملحظات التي اوضحتها البصمة البيئية‬ ‫بدأ و ضعها ضمن مؤشر التنمية البشرية و مؤشر السعادة و ايضا بدا التفكير في اعطاء الولوية الي الساتثمار في راس المالا‬ ‫الطبيعي من خللا القاتصاد الخضر الذي انتج لنا نوع جديد من المحاسابة هي المحاسابة البيئية الخضراء التي ادمجت القاتصاد‬ ‫مع مواردنا الطبيعية لتحليل المخاطر البيئية الناتجة عن الساتثمارات من خللا البنوك المستدامة و ضرورة الساراع بالتوازي‬ ‫الي تشجيع المبدأ العالمي خفض الملوثات او اعادة الساتخدام او اعادة التدوير المحكمة بمعايير بيئية للحد من التلوث و‬ ‫ترشيد الساتهلك و هذا ما يسمي القاتصاد الدوار و بالتبعية ساوف نجد ان مسطحاتنا المائية و ثروتنا السمكية تم المحافظه‬ ‫عليها و تنميتها و بذلك نكون قاد حققنا نموا في القاتصاد الزرق لكوكبنا الزرق ‪.‬‬ ‫ولكن كل ذلك لن يتحقق ال بزيادة الوعي لدي منظمات المجتمع المدني و القطاع الخاص و الشعب بترسابخ و العمل بمبادئ‬ ‫المسئولية المجتمعية و هي المواطنة و النتماء من خللا دمج محاور التنمية المستدامة ضمن خطط جميع قاطاعات الدولة‬ ‫للوصولا الي بر المان‬ ‫و في النهاية المسئولية المجتمعية هي القوي الدافعه للساتدامة و بيئة نظيفة تحقق اقاتصاد مستدام‬ ‫مع تحياتي‬ ‫وليد الشوح‬

????????? ?? ?????? ???????  
????????? ?? ?????? ???????  
Advertisement