Page 1

‫بيان حركة التغيير‬ ‫السياسات الفاشلة تضعنا دائما في موقف الضعف‬ ‫وعدم القدرة علي حماية مصالح المصريين‬

‫ال يمكن اال ان يصيبك االمر بصدمة كبيرة ‪..‬تكاد تكون طعنة في جهد سنوات وسنوات من التنمية واالعمار‬ ‫‪..‬اضاعها قلة ممن تولوا زمام االمور في هذا الوطن الذي كتب عليه ان يبقي جريحا وال تلتئم جراحه ‪.‬‬ ‫تناقلت االخبار والصحافة خبر احتالل البلطجية ل ‪ 0011‬وحدة بمدينة اكتوبر واحتاللهم لمنطقة سكنية بكاملها‬ ‫واحاطتها بعناصر مسلحة وكالب حراسة وقنابل المولوتوف ‪ ..‬وقد يكون اقرب للنفس‪ ..‬واسهل‪ ..‬واقل ايالما‬ ‫ان نقول انهم مجموعه من المجرمين او البلطجية كما تدارج االسم وقاموا بعمل مخالف للقانون ‪..‬ثم نصدر‬ ‫احكامنا عليهم وتأتي قوات الجيش والم درعات وتخلي المنطقة مصيبة من تصيب وقاتلة من تقتل ومحتجزة لمن‬ ‫تحتجز ‪ ..‬وبنتهي االمر دون الم ضمير او احساس بالذنب ‪..‬‬ ‫لكن هنا نحن نؤكد ان التغيير لن يأتي بسيطا وال سهال واول خطواته يجب ان يكون االعتراف بالخطأ وجلد‬ ‫الذات ‪..‬‬ ‫برغم اننا ال ننفي عن التصرف الذي تم صفة الغوغائية والرعونة والحماقة واالجرام ايضا ‪..‬اال اننا يجب ان‬ ‫نقر ان هوالء ليسوا بلطجية ‪ ..‬هوالء افراد من الشعب المصري اهملناهم كثيرا وتهاونا في خدمتهم ‪..‬‬ ‫وتخاذلنا عن اداء حقوقهم كمواطنين لهم الحق في سكن كريم ‪..‬‬ ‫لن نلقي اللوم هنا علي من يري اوالده بين االنقاض وتحت اسقف قابلة للسقوط ‪ ..‬او تحت صخرة عمالقة‬ ‫يصحو كل صباح لينظر اليها ويتأكد انها لم تسحقه هو وعائلته بجنح ليل ‪ ..‬لن نلوم األم التي تري بناتها نائمات‬ ‫علي ارصفة الشوارع ال تكاد تكسيهم مالبسهم وال تسترهم ‪..‬وتطمع فيهم اعين المارة وايديهم ‪ ..‬لن نلوم علي‬ ‫هوالء ان ضاقت بهم الدنيا فحملوا السالح واحتلوا ما ارتأوا انه حق لهم ‪..‬بل سنلوم قبلهم الذين اخذوا الماليين‬ ‫من اموال هؤالء الناس ليكونوا امناء علي مصالحهم ثم خانوهم وباعوا ارضهم للمستثمرين واالغنياء والقادرين‬ ‫علي دفع الماليين فوق وتحت الترابيزة ‪..‬‬ ‫من حق كل مواطن مصري دستوريا سكن كريم ‪ ..‬وتعمل وزارة كاملة يقودها وزراء ومستشارون ونواب‪..‬‬ ‫ونواب نواب ‪ ..‬ونواب نواب النواب وسلسلة مريضة من االدار ة العقيمة يسحب كل فرد منها مئات االالف من‬ ‫خزينة الدولة ليحققوا هذا الهدف منذ ما يزيد عن الخمسين عاما ‪ ..‬فكيف يالم من سدد الضريبة وانتظر وانتظر‬ ‫ثم انتظر ‪..‬وكلما جاء عليه الدور قيل له ارجع الي اخرالصف هذا دور االغنياء ‪ ..‬هذا دور المستثمرين ‪ ..‬هذا‬ ‫دور اصحاب الفيالت ‪ ..‬هذا دور العاملين بالوزارة ‪ ..‬ولم ياتي عليه الدور يوما ولن يأتي‪ ..‬طالما ظلت الوزارة‬ ‫بنفس حالتها ‪..‬‬ ‫كيف تطلبون من هؤالء الناس السكات علي حقهم اكثر من ذلك ؟ ‪.‬متي تصبح وزارة االسكان وزارة الشعب‬ ‫والطبقات الكادحة وليست وزارة االثرياء ‪ ..‬متي تتوقف عن منح الدعم المخصص للفقراء للجميع اال مستحقيه‬


‫هؤالء انتظروا الثورة وظنوا ان ايام الظلم مرت وايام القهر انتهت ‪..‬فجاءهم وزير ال يختلف عمن سبقوه ‪..‬‬ ‫جاء والوزارة مليئة بالفساد والفاسدين و‪ %01‬من قضايا الفساد امام النائب العام طرف فيها هيئة المجتمعات‬ ‫ووزارة االسكان وما خفي كان اعظم ‪ ..‬جاء الوزير في حكومة الثورة وكانوا يظنون انه سيطهر الوزارة ممن‬ ‫س رقوا حقوقهم لعقود فاذا به يجدد لهم ويمدد لهم ويزيد في سلطتهم ويقاتل بشراسة كل من عال صوته مطالبا‬ ‫بتغيير او اصالح ‪..‬فماذا تطلبون منهم ‪ ..‬اال ترون ان تصرفهم وان كان خارجا جارحا مستفزا ‪..‬اال انه اخر‬ ‫ما يمكنهم فعله قبل ان يذهبوا جماعات فيدفنون انفسهم تحت االرض بعد ان ضاق بهم سطحها واهلها ‪..‬‬ ‫بالتأكيد نحن نؤيد ان تخلي القوات المسلحة الوحدات التي ظلت لعده سنوات كاملة وجاهرزة للتسليم والوزارة‬ ‫تتلكأ وتتهاون وتتأمر لكي ال تسلمها النه لم يظهر سعيد الحظ الذي لديه الواسطة المناسبة ‪..‬او تبقيها ذخيرة حيه‬ ‫للسيد الوزير يطلقها في االحتفاالت والمناسبات ليصيب صداها امثال هؤالء بسكرات الموت دون ان يقتلهم‬ ‫ليعيشوا مناسبات اخري يظهر فيها السيد الوزير ببدلته االنيقة التي تساوي العشرات من حياة امثالهم ليعلن ان‬ ‫من يطرق بابه ليطلب شقة سينالها ‪.‬‬ ‫اننا نطالب الوزير بتحمل مسئولياته فيما حدث ‪..‬وان يكون علي قدر من الشجاعه ليعلن انه وزير بال رؤية وبال‬ ‫خطة وبال هدف ‪ ..‬ونطالب النواب ان يتحملوا مسئولياتهم بنقل الحقائق للمسئولين بدال من التمجيد والتهليل‬ ‫اليومي ‪ ..‬ونطالب النائب االول ان يتحمل مسئوليته ويرحل ‪..‬فلم تجني هيئة المجتمعات من ورائه اال خرابا‬ ‫واستمرارا في السقوط ‪.‬‬ ‫نطالب ان يحاسب كل من اقتحم وحدة او اطلق الرصاص او روع الناس ‪..‬لكننا نطالب ان بحاسب من قصر في‬ ‫حق اصيل من حقوقهم وان ينظر اليهم كادميين يحتاجون الي السكن‪..‬وان توفر لهم الوحدات التي يستحقونها‬ ‫‪..‬واال سيتكرر االمر بدل المرة االف المرات ‪ ..‬نطالب ان يحاسب كل الذين هاجموا االحياء واحتلوا الوحدات‬ ‫‪..‬وقبلهم قيادات هيئة المجتمعات العمرانية التي ادت سياساتها الفاشلة علي مدار االعوام الماضية لهذه المأساة‬ ‫‪..‬والذين مازالوا باقيين في اماكنهم يتسببون في مزيد من الكوارث‪.‬‬ ‫نطالب بالحق الدستوري لكل مصري في السكن المناسب والحياة الكريمة‬

بيان حركة الاتحاد من اجل التغيير  

تعليقا علي اقتحام مجموعه ل 1500 وحدة سكنية بكدينة اكتوبر