Issuu on Google+

‫بغية المسترشدين‬ ‫ف‬ ‫تلخيص فتاوى بعض المئمة من العلماء المتأخرين‬ ‫مع ضم فوامئد جمة من كتب شتى‬ ‫للعلماء المجتهدين‬ ‫جع‬ ‫السيد عبد الرح ن ب ن مدمد ب ن حسي ب ن عدمر‬ ‫الهشهور با علوي مفت الديار‬ ‫الرضرمية رح ه ال‬ ‫ونفع بعلوم ه‬ ‫آمي‬ ‫}من يرد ال به خيرا يفقهه في الدين{‬ ‫]حديث شريف[‬ ‫بسم ال الرحمن الرحيم‬ ‫الدمممد لم رب العممالي ‪ ،‬ندمممده بدميممع الامممد كلهمما ع مّد الكلممم ‪ ،‬علممى جيممع‬ ‫نعدممم ه كلهمما ممما علممم منهمما وما لم يعلممم ‪ ،‬ونهشممكره سممبحان ه وتعممال علممى أيممادي ه وإحسممان ه‬ ‫ممما خممص منهدممما وعم ‪ ،‬والصممل ة والسممل م علممى سمميدنا وحبيبنمما وشفيعنا مدمممد الصخصمموص‬ ‫بأكدمل الكدمال ت والهشفاعة العظدمى م ن الل ه الكر م ‪ ،‬وعلى آلمم ه وأصممحاب ه وحلممة شمريعت ه‬ ‫وتابعيهم على النهج الوقو م ‪ ،‬عدد أنفاس وخطرا ت الوجودا ت ما جرى وقلم‪.‬‬ ‫أما بعد‪ :‬فقد مّ ن ال ول ه الفرضل دائدماً على عبده الفقي "الهشريف الرضرمي"‬ ‫باختصممار فتمماوى سممادت العلدممماء الجلء الفحممول ‪ ،‬الع مّولم علممى كلمهممم والرجوع لقممولم‬ ‫ف م العقممول والنقممول ‪ ،‬وهمم‪ :‬الممما م العلمممة النحري ر عممدي الهشمماكل والنظيمم‪ :‬عبممد ال م بمم ن‬ ‫الس ممي ب مم ن عب ممد ال م ب ممافقي ه ‪ ،‬والس مميد العلم ممة ذو اليقي م والع مز م وك ثر ة اللطلع وج ود ة‬ ‫الفهممم‪ :‬عبممد ال م بمم ن عدمممر بمم ن أب م بكممر بمم ن يىيمم ‪ ،‬والهش مريف العلمممة ذو الفهممم الثمماوقب‬ ‫والرأي الصائب‪ :‬علوي ب ن سقاف ب ن مدمد العفري العلويون الرضرميون ‪ ،‬والهشيخ العلمة‬ ‫البح ممر الرضم مّم‪:‬م مدم ممد ب مم ن أبم م بك ممر الش ممصخر اليدمن مم ‪ ،‬والهش مميخ العلم ممة الق ممق‪ :‬مدم ممد ب مم ن‬ ‫سليدمان الكردي الدن‪.‬‬


‫فلصخصت حاصل كمل سمؤال وج واب بمأوجز عبمار ة ‪ ،‬علمى حسمب علدممي وركة‬ ‫فهدمممي ‪ ،‬مممع حممذف التكرير ‪ ،‬وردد ت كممل مسممألة فم غي م ملهمما إل م مظنتهمما ممم ن تقممدي‬ ‫أو تممأخي ‪ ،‬وأرد ت الن جممع الكممل ف م هممذا السممفر ‪ ،‬إغنمماء للطممالب عمم ن كممثر ة الراجعممة‬ ‫والفكممر ‪ ،‬وجعلممت لكممل واحممد ممم ن الدمسممة الممذكوري ن علمممة صمّد رمم ت بمما السمؤال ‪ ،‬فصخممذها‬ ‫مرتبة كتتيبهم ف القال‪ :‬فللّولم ب ‪ ،‬والثمان ي ‪ ،‬والثمالث ج ‪ ،‬والرابمع ش ‪ ،‬والمامس ك‪.‬‬ ‫وإذا اتفق ف السألة إثنان فأكثر رمز ت للكل ‪ ،‬فمإن زاد واحمد أو خمالف ذكر ت ذلمك‬ ‫فقل ممت‪ :‬زاد فلن ك ممذا ‪ ،‬أو خ ممالف ك ممذلك ‪ ،‬وحي ممث ك ممان فم م الس ممألة وقي ممد أو خلف‬ ‫ونوه ول ينب ه علي ه صاحب الفتاوى كتبت آخرها ‪ ،‬اهم ‪ ،‬ث ذكر ت الزياد ة الذكور ة وقممائلً‬ ‫ف أّولما‪ :‬وقلت‪ :‬ليعلم الصل م ن الزيد‪ .‬وزد ت علممى هممؤلء الفتاويا ت فوائممد معممزّو ة لقائليهمما‬ ‫ملصخصة عزيز ة الوجود مهدمة ‪ ،‬استفدتا وقبل م ن أفمواه الهشممايخ وكتممب الئدمممة ‪ ،‬وميزتا عمم ن‬ ‫تلممك الفتمماوى بتصممديرها "بفائممد ة" وسنح فم خممالطري أيرضماً أن ألممص بعممض السممائل الممت‬ ‫سممئلت عنهمما ول تكمم ن ف م تلممك الفتاويمما ت ‪ ،‬وأضمميفها إليهمما مهدملممة عمم ن الرم ز ‪ ،‬ليعممرف‬ ‫ث م مم ن الس ممدمي ‪ ،‬ويرده مما إلم م الصم مواب م مم ن رأى ب مما نقصم ماً م مم ن تريم ف أو مي مم ‪،‬‬ ‫الغم م ّ‬ ‫وجعلممت جيممع ذلممك بعبممارا ت وقريبممة ظمماهر ة خمموف التطويل الدممّل والتعقيممد الصخمّل ‪ ،‬حسممبدما‬ ‫يلقي ه العليم الكيم بنان ‪ ،‬ويري ه على لسان وبنان‪.‬‬ ‫واعلممم أن م بعممد أن م مّ ن ال م تعممال عل مّي بإكدمممال هممذا الدممموع وانتهشمماره ف م‬ ‫البلد ‪ ،‬حصلت ل سؤال ت وفوائد أخمر علقتهما فم المامش ثم خفممت ضممياعها ‪ ،‬فعزمت‬ ‫مستعيناً بولي على أن أضعها ف مظانا خلل هذا التأليف فأثبتها كذلك ‪ ،‬وتصمرفت‬ ‫ف بعض عبارا ت الصل بزياد ة وحذف وتقدي وتأخي إتاماً للفائد ة ‪ ،‬فزاد با ذكر نممو‬ ‫الربع فكان م ن حق ه أن يسمدمى‪) :‬تكدملمة بغيمة الستشدي ن( وم ن الم الكري أسمأل العونة‬ ‫والتسديد ‪ ،‬وصل ح النية والداية لرشد الطريق السديد‪.‬‬ ‫وم ن ووقف علي ه وتقق في ه زلة أو مالفة لكل م م ن نقلت عن ه أن يصملح ه‬ ‫حالً مم ن غيم تموان ‪ ،‬ول ه الجمر مم ن الكري النمان‪ .‬اللهمم وفقنما لصمابة الصمواب ‪ ،‬وجنبنما‬ ‫الزيغ والرتياب ‪ ،‬وانفعنا والسلدمي با حواه هذا الكتاب آمي‪.‬‬

‫مقدمة في فوامئد تتعلق بخطب الكتب‪ ،‬وفي فضيلة العلم‪،‬‬ ‫وفي الجتهاد والفتاء والتقليد‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أتى لفظ الرب لعان نظدمها بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫وقريب ميط مالك ومدبر <> مرب كثي الي والول للنعم‬ ‫وخالقنا العبود جابر كسرنا <> ومصلحنا والصاحب الثابت القد م‬


‫وجامعنا والسيد احفظ فهذه <> معان أتت للرب فادع ل ن نظم‬ ‫اهم م م مم ن حاش ممية الهش مميخ إبراهي ممم الب مماجوري عل ممى ش مر ح اب مم ن وقاس ممم‪ .‬فائ ممد ة[‪ :‬وق ممال س ممم‪ :‬إذا‬ ‫صرف العبد جيمع مما أنعمم الم بم ه عليم ه فم آن واحمد لما خلمق بم ه سمي شمكوراً وإن‬ ‫صمرفها فم أووقا ت متلفممة يسممدمى شمماكرًا‪ .‬وقممال ع ش‪ :‬ويكمم ن صممرفها فم آن واحممد بدملمم ه‬ ‫جناز ة متفكراً ف مصنوعات ه سبحان ه وتعال اهم‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬وق ممال بعرض ممهم الفرض ممائل س ممبع‪ :‬الص ممدق ‪ ،‬والي مماء ‪ ،‬والتواضممع ‪ ،‬والسممصخاء ‪،‬‬ ‫والوفاء ‪ ،‬والعلم ‪ ،‬وأداء المانة اهم حاشممية الهشميخ سمليدمان الدممل علممى شمر ح النهممج‪ .‬واعلمم‬ ‫أن لممم ش مريعة وهي‪ :‬أن تعبممده تعممال ‪ ،‬فعبمماد ة ال م تعممال ش مريعة عنممدهم؛ لنمما القصممود ة‬ ‫منها ‪ ،‬وإن كانت الهشريعة عند الفقهاء ما شرع ه ال تعال م ن الحكا م ‪ ،‬ولطريقة وهي‪:‬‬ ‫أن تقصممدهم بممالعلم والعدمممل ‪ ،‬وحقيقممة وهي نتيجتهدممما ‪ ،‬وهي أن تهشممهد بنممور أودعمم ه ال م‬ ‫ف سويداء القلب أي وسط ه ‪ ،‬أن كل بالط ن ل ه ظاهر وعكس ه كصخرق الرضر للسفينة ‪،‬‬ ‫وإن كممان منك مراً ظمماهراً فهممو جممائز ف م البممالط ن؛ لنمم ه سممبب لنجمما ة السممفينة ممم ن اللممك ‪،‬‬ ‫والول أن تعممرف القيقممة بعلممم ب موالط ن المممور ‪ ،‬كعلممم الرضممر بممأن ممما فعلمم ه مممع موسى‬ ‫عليهدممما السممل م ممم ن خممرق السممفينة وغيهما فيمم ه مصمملحة ‪ ،‬وإن كممان ظمماهره مفسممد ة ف م‬ ‫نم كدممما سممبق‪ .‬ومثلممت‬ ‫البعض ‪ ،‬والهشريعة ظاهر القيقة ‪ ،‬والقيقة بالطنهمما ‪ ،‬وها متلزمان مع ً‬ ‫الثلثة بالوز ة ‪ ،‬فالهشريعة كالقهشر الظاهر ‪ ،‬والطريقة كاللب الفي ‪ ،‬والقيقة كالده ن الذي‬ ‫ف بالط ن اللب ‪ ،‬ول يتوصل إل اللب إل برق القهشر ‪ ،‬ول إل الده ن إل بدق اللب‬ ‫اهم م ن حاشية البجيمي على الوقناع‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال بعممض الفرضمملء‪ :‬صممل ة الدمييم عليمم ه صمملوا ت الم وسلم ه عليمم ه‬ ‫أفرضل م ن صمل ة اللئكمة ‪ ،‬إذ لطاعمة البهشمر أفرضمل مم ن لطاعمة اللئكمة ‪ ،‬لن الم كلفهمم‬ ‫مع وجود صوارف ‪ ،‬ومل كراهة إفراد الصل ة ع ن السل م ‪ ،‬وعكس ه ف غيم مما ورد فم‬ ‫الف مراد وفم حقن مما ولغي م داخ ممل الج مر ة الهش مريفة ‪ ،‬وق ممال اب مم ن حج ممر‪ :‬ولفظ ماً ل خط ماً فل‬ ‫يكره الفراد في ه اهم حاشية المدابغي‪ .‬ووق ول ه ‪" :‬مم ن صمّلى علمّي فم كتماب الم" أي‪ :‬كتمب‬ ‫الصل ة وإن ل يتلفظ بذلك ‪ ،‬لن ه تسبب فم صمل ة كمل مم ن وقمرأ ذلمك الكتموب ‪ ،‬نعمم‬ ‫التلفممظ بمما أكدمممل ‪ ،‬ول يرسل إلم المّ ن غي م نبينمما عليمم ه الصممل ة والسممل م ‪ ،‬وأممما سممليدمان‬ ‫علي ه السل م فكان حكدماً فيهم اهم تكدملة فتح العي للهشيخ عبد ال باسودان‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال بعممض الهشمميوخ‪ :‬ووقد م مّ ن ال م عل مّي باسممتصخراج عممدد النبيمماء ممم ن‬ ‫اسم مدمد وهم مائمة ألمف وأربعمة وعهشمرون ألفماً كعمد ة أصمحاب ه المذي ن تموف عنهمم ‪ ،‬ول‬ ‫يكمم ن فيهممم أصممم فم حيمما ة النممب كرامممة لمم ه ‪ ،‬ولطريق السممتصخراج أن ترضممرب عممدد حروف ه‬ ‫بالدمممل الصممغي ‪ ،‬وهو جعممل جيممع الممروف آحمماداً فهممي حينئممذ عهشممرون‪ :‬اليدممما ت بثدمانيممة ‪،‬‬


‫والماء كممذلك ‪ ،‬والمدال بأربعممة فم مثلهمما تبلممغ أربعدمائمة ‪ ،‬ثم ترضممربا فم كممل عقمود الرسل‬ ‫وهي ثلمثائممة وعهشمر ة وتذف الحمماد تممرج مائممة ألممف وأربعممة وعهشممرون ألفماً ‪ ،‬اه م حاشممية‬ ‫البجيمي على الوقناع ‪ ،‬ث وقال‪:‬‬ ‫واعلممم‪ :‬أنمم ه يممب اليممان بالنبيمماء إجممالً فيدممما لم يممرد فيمم ه التفصمميل ‪ ،‬وتفصمميلً‬ ‫فيدممما ورد فيمم ه ذلممك ‪ ،‬كالممذي ن ورد ذكرهم فم القممرآن وهم خسممة وعهشممرون مدموعون فم‬ ‫وقول القائل‪:‬‬ ‫ختم على كل ذي التكليف معرفة <> بأنبياء على التفصيل وقد علدموا‬ ‫ف تلك حجتنا منهم مثانية <> م ن بعد عهشر ويبقى سبعة وهم‬ ‫إدريس هود شعيب صال وكذا <> ذو الكفل آد م بالصختار وقد ختدموا اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬هممذه البيمما ت فم نسممب الصممطفى عليمم ه أكدمممل الصممل ة والسممل م ‪ ،‬ممم ن‬ ‫حلهمما أو وقالمما أو كممانت عنممده أممم ن ممم ن كممل مكممروه ‪ ،‬وحفممظ ف م نفسمم ه وممال ه وأهلمم ه‬ ‫وذريت ه ‪ ،‬كدما وقال ه اب ن الوزي وهي‪:‬‬ ‫مدمد عبد ال شيبة هاشم <> مناف وقصّي مع كلب ومر ة‬ ‫وكعب لؤي غالب فهر مالك <> ونرضر كنانة وهو اب ن خزية‬ ‫ومدركة وإلياس مع مرضر تل <> نزار معّد ث عدنان صحة اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ابمم ن حجممر ف م اليعمماب‪ :‬وه و أي الصممحاب علممى الصممح ممم ن‬ ‫اجتدمع بالنب مؤمناً وما ت كذلك ولو لظممة ‪ ،‬فمدخل العدمممى وغيم الدميممز ‪ ،‬وم ن اجتدمممع‬ ‫ب ه وآم ن م ن الّ ن لن ه بعث إليهم ‪ ،‬وخرج اللئكمة وم ن رآه بعمد مموت ه أو وقبمل البعثمة‬ ‫أو ف السدماء إل عيسى علي ه السل م اهم‪.‬‬ ‫فضيلة العلم تعلماً وتعليما‬ ‫وقممال بعرضممهم‪ :‬إذا جممع التعلممم العقممل والدب وحسمم ن الفهممم ‪ ،‬والعلممم الصممب‬ ‫والتواضع وحس ن اللق ‪ ،‬فقد تت النعم عليهدما ‪ ،‬وأنهشد آخر فقال‪:‬‬ ‫أخي ل ن تنال العلم إل بستة <> سأنبيك ع ن تفصيلها ببيان‬ ‫ذكاء وحرص واجتهاد وبلغة <> وإرشاد أستاذ ولطول زمان‪ .‬اهم باجوري‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال الس ن البصري رح ه ال‪ :‬صرير وقلمم العمال تسمبيح ‪ ،‬وكتماب ه العلمم ‪،‬‬ ‫والنظ ممر في مم ه عب مماد ة ‪ ،‬ومممداده ك ممد م الهش ممهيد ‪ ،‬وإذا وق مما م م مم ن وق ممبه نظ ممر إلي مم ه أه ممل الدمممع ‪،‬‬ ‫ويهشر مع النبياء ‪ ،‬ووقال علي ه الصل ة والسل م‪" :‬م ن اتكأ على يمده عمال كتمب الم لم ه‬ ‫بكل خطو ة عتق روقبة ‪ ،‬وم ن وقّبل رأس عال كتب ال ل ه بكل شممعر ة حسممنة" ‪ ،‬وتدارس‬ ‫العلممم سمماعة ممم ن الليممل أفرضممل ممم ن إحيممائ ه بغيممه ‪ ،‬ومدارست ه أفرضممل ممم ن الممذكر ووق ول ه ‪" :‬‬


‫حممت اليت ممان ف م ال مماء" إن مما خصممها بال ممذكر لكونما ل لس ممان ل مما‪ .‬اهم م بيممي‪ .‬ووقممال أبممو‬ ‫الليث‪ :‬م ن جلس عند عال ول يقمدر علمى حفمظ شميء مم ن العلمم نمال سمبع كرامما ت‪:‬‬ ‫فرضممل التعلدميمم ‪ ،‬وحبسمم ه عمم ن الممذنوب ‪ ،‬ونزول الرحة عليمم ه حممال خروج ه ممم ن بيتمم ه ‪ ،‬وإذا‬ ‫نزل ت الرح ة علممى أهممل اللقممة حصممل لمم ه نصمميب ه ‪ ،‬ويكتممب لمم ه لطاعممة ممما دا م مسممتدمعاً ‪،‬‬ ‫وإذا ضمماق وقلبمم ه لعممد م الفهممم صممار غدممم ه وسميلة إل م حرض مر ة ال م تعممال لق مول ه‪" :‬أنمما عنممد‬ ‫النكسمر ة وقلمموبم ممم ن أجلممي" أي جممابرهم وناصممرهم ‪ ،‬ويروى‪ :‬عممز العممال وذل الفاسممق ‪ ،‬فيممد‬ ‫وقلبمم ه عمم ن الفسممق وييممل لطبعمم ه إلم العلممم‪ .‬ووقال أيرضمًا‪ :‬ممم ن جلممس مممع مثانيممة أصممناف زاده‬ ‫ال مثانية أشياء‪ :‬م ن جلس مع الغنياء زاده الم حمب المدنيا والرغبمة فيهما ‪ ،‬وم ن جلمس‬ ‫ممع الفقمراء حصممل لم ه الهشممكر والرضا بقسمدمة الم تعممال ‪ ،‬وم ن جلممس ممع السمملطان زاده‬ ‫الم القسمو ة والكممب ‪ ،‬وم ن جلممس مممع النسمماء زاده الم الهممل والهشممهو ة ‪ ،‬وم ن جلممس مممع‬ ‫الص ممبيان ازداد م مم ن الله ممو ‪ ،‬وممم ن جل ممس م ممع الفس مماق ازداد م مم ن ال م مراء ة عل ممى ال ممذنوب‬ ‫وتسممويف التوبة أي تأخيها ‪ ،‬وم ن جلممس مممع الصممالي ازداد رغبممة فم الطاعمما ت ‪ ،‬وم ن‬ ‫جلم ممس مم ممع العلدمم مماء ازداد مم مم ن العلم ممم والعدمم ممل ‪ ،‬اهم م م بيمممي علم ممى الوقنم مماع‪ .‬ووق ممال المم مما م‬ ‫الهشممافعي رضي ال م عنمم ه‪ :‬ممم ن تعلممم القممرآن عظدمممت وقيدمتمم ه ‪ ،‬وم ن تعلممم الفقمم ه نبممل وقممدره ‪،‬‬ ‫وم ن كتب الديث وقويت حجت ه ‪ ،‬وم ن تعلم الساب جزل رأي ه ‪ ،‬وم ن تعلم العربيممة رق‬ ‫لطبع ه ‪ ،‬وم ن ل يصم ن نفسم ه لم ينفعم ه علدمم ه ‪ ،‬اه م مم ن النجمم الوهاج‪ .‬وقمال المما م الغزالم‪:‬‬ ‫أربع ل يعممرف وقممدرها إل أربعممة‪ :‬ل يعممرف وقممدر اليمما ة إل المموتى ‪ ،‬ول وقممدر الصممحة إل‬ ‫أهل السقم ‪ ،‬ول وقدر الهشباب إل أهل الر م ‪ ،‬ول وقدر الغن إل أهل الفقر اهم‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬حقيقممة الفقمم ه ممما ووقمع ف م القلممب وظهممر علممى اللسممان ‪ ،‬فأفمماد العلممم‬ ‫وأورث الهشية ‪ ،‬ولذا وقال النووي‪ :‬إنما لم يظهمر علممى العلدممماء كراممما ت كالعبمماد ممع أنمم‬ ‫أفرضل منهم لا يدخل عليهم م ن الرياء‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬وقممال رجل لبم هري ر ة رضي الم عنمم ه‪ :‬إنم أريد أن أتعلممم العلممم‬ ‫وأخمماف أن أضمميع ه ‪ ،‬فقممال‪ :‬كفممى بتكك للعلممم إضمماعة‪ .‬ووقال الممما م‪ :‬ممم ن مكايممد الهشمميطان‬ ‫ترك العدمل خوفاً م ن أن يقول الناس إن ه مراء ‪ ،‬لن تطهي العدمل م ن نزغا ت الهشمميطان‬ ‫بالكليممة متعممذر ‪ ،‬فلممو ووقفنمما العبمماد ة علممى الكدمممال لتعممذر الشممتغال بهشمميء ممم ن العبممادا ت ‪،‬‬ ‫وذلك يوجب البطالة الت هي أوقصى غرض الهشيطان‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ممم ن آداب حامممل القممرآن فرض ملً عمم ن العممال أن يكممون ش مريف‬ ‫النفس ‪ ،‬مرتفعاً ع ن البابر ة والفا ة م ن أبناء الدنيا ‪ ،‬ووقال الفقي ه الرجان‪:‬‬ ‫ول أبتذل ف خدمة العلم مهجت <> لخد م م ن لوقيت لك ن لخدما‬ ‫أأشقى ب ه غرساً وأجني ه ذلة <> إذاً فاتباع الهل وقد كان أحزما‬


‫ولو أن أهل العلم صانوه صانم <> ولو عظدموه ف الصدور لعظدما‬ ‫ولك ن أهانوه فهانوا ودنسوا <> مياه باللطدماع حت تهدما‬ ‫وف البصخمماري‪ :‬ل ينبغممي لحممد عنممده شمميء ممم ن العلممم أن يرضممع نفسمم ه‪ .‬وورد‪:‬‬ ‫"ممم ن أك مر م عال ماً فقممد أكمر م الم ورس ول ه"‪ .‬فصخدمممة أهممل الفرضممل ممم ن أعظممم القممرب ‪ ،‬وم ن‬ ‫تعظيم شعائر ال تعال وحرمات ه إجاعًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يل لعال أن يمذكر مسمألة لم ن يعلمم أنم ه يقمع بعرفتهما فم‬ ‫تسماهل فم المدي ن وووقوع فم مفسممد ة ‪ ،‬إذ العلممم إمما نمافع‪ :‬كالواجبمما ت العينيمة يمب ذكره‬ ‫لكل أحد ‪ ،‬أو ضار‪ :‬كاليل السقطة للزكا ة ‪ ،‬وكل ما يوافق المموى ويلمب حطمما م المدنيا ‪،‬‬ ‫ل يمموز ذكره لمم ن يعلممم أنمم ه يعدمممل بمم ه ‪ ،‬أو يعلدممم ه ممم ن يعدمممل بمم ه ‪ ،‬أو فيمم ه ضمرر ونفممع ‪،‬‬ ‫فممإن ترجحممت منممافع ه ذكره وإل فل ‪ ،‬ويب علممى العلدممماء والكمما م تعليممم الهممال ممما ل‬ ‫بممد منمم ه ممما يصممح بمم ه السممل م ممم ن العقائممد ‪ ،‬وتصممح بمم ه الصممل ة والص مو م ممم ن الحكمما م‬ ‫الظاهر ة ‪ ،‬وكذا الزكا ة والج حيث وجب‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬الفممرق بي م الهشممك والوسوسمة أن الهشممك هممو الممتدد ف م الووقموع‬ ‫وعممدم ه ‪ ،‬وهمو اعتق مماد أن يتق مماو م تس مماويهدما ‪ ،‬ل مزيم ة لح ممدها عل ممى الخ ممر ‪ ،‬ف ممإن ج ممح‬ ‫أحممدها لرجحممان الك مو م بمم ه علممى نقيرضمم ه فهممو الظمم ن وضمده المموهم‪ .‬أممما الوسوسمة فهممي‪:‬‬ ‫حديث النفمس والهشميطان ل تنبنم علمى أصمل ‪ ،‬بلف الهشمك فينبنم عليم ه ‪ ،‬كأخبمار مم ن‬ ‫ل يقبممل ‪ ،‬وتأخي الصممل ة تممأخياً مفرلط اً ‪ ،‬وكثيمماب ممم ن عممادت ه مباش مر ة النجاسممة ‪ ،‬وكالصممل ة‬ ‫خلممف ممم ن عممادت ه التسمماهل ‪ ،‬فالحتيمماط مطلمموب ‪ ،‬فممإن ل م يكمم ن شمميء ممم ن ذلممك فهممي‬ ‫الوسوسة الت هي م ن البدع كأن يتوهم النجاسة ‪ ،‬فالحتياط حينئذ ترك الحتياط‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الهشممابة‪ :‬اتفمماق الهشمميئي ف م الكيفيممة‪ .‬السمماوا ة‪ :‬اتفاوقهدممما كدميممة‪ .‬الهشمماكلة‪:‬‬ ‫اتفاوقهدممما نوعيممة‪ .‬الدماثلممة‪ :‬اتفاوقهدممما خاصممية‪ .‬الوازنة‪ :‬اجتدممماع الربعممة‪ .‬الفممظ‪ :‬حصممول الصممور ة فم‬ ‫العقل واستحكامها بيث لو زالت لتدمكنممت القمو ة مم ن اسممتجاعها‪ .‬التممذكر‪ :‬ماولة اسمتجاع‬ ‫تلممك الصممور ة إذا زالممت‪ .‬الممذكر‪ :‬رجوعهمما بعممد الاولمة‪ .‬العرف ة‪ :‬إدراك الزئيمما ت كممالعلم‪ :‬إدراك‬ ‫الكليمما ت‪ .‬الفهممم‪ :‬تص مّور الهشمميء ممم ن لفممظ الصخممالطب‪ .‬الفهمما م‪ :‬إيصممال معن م اللفممظ إل م فهممم‬ ‫السممامع‪ .‬الفقمم ه‪ :‬العلممم بغممرض الصخممالطب ف م خطمماب ه‪ .‬العقممل‪ :‬العلممم بصممفا ت الشممياء حسممنها‬ ‫ووقبيحها وكدمالا ونقصمانا‪ .‬الدرايمة‪ :‬العرفة الاصمملة بطمرف ممم ن التصخيمل‪ .‬الهمل‪ :‬معرفة الشممياء‬ ‫ل بقائقها‪ .‬اليقي‪ :‬اعتقاد أن المر كذا وامتنماع خلفم ه‪ .‬المذه ن‪ :‬وقمّو ة النفمس عمى اكتسماب‬ ‫العل مو م الغي م الاصمملة‪ .‬الفكممر‪ :‬انتقممال الممرو ح ممم ن التصممديقا ت الاض مر ة إل م الرض مر ة‪ .‬الممدس‪:‬‬ ‫وجدان شيء متوسط بيم لطرف الهمول لتصممي النسمبة بمالهول معلومة‪ .‬لمذكاء‪ :‬شممد ة هممذا‬ ‫الدس وكدمال ه‪ .‬الالطر‪ :‬حركة النفس نو تصيل المدليل‪ .‬الموهم‪ :‬اعتقماد الرجو ح‪ .‬الظم ن‪ :‬اعتقماد‬


‫الراجممح‪ .‬البديهممة‪ :‬العرف ة الاصمملة ابتممداء ف م النفممس بسممبب الفكممر ‪ ،‬اهم م ممم ن خممط الهشمميخ‬ ‫مدمد باسودان‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ذكر الما م الهشعران ف الطبقا ت ع ن أب الواهب الهشاذل وقال‪ :‬إثبا ت‬ ‫السممألة بممدليلها تقيممق ‪ ،‬وإثباتمما بممدليل آخممر تممدوقيق ‪ ،‬والتع ممبي عنهمما بفممائق العبممار ة تروقيممق ‪،‬‬ ‫ومراعا ة علم العان والبيان ف تركيبها تندميق ‪ ،‬والسملمة مم ن اعمتاض الهشمارع فيهما توفيمق ‪،‬‬ ‫اللهم ارزوقنا التوفيق ‪ ،‬اهم م ن خط بعرضهم‪.‬‬ ‫الجتهاد والفتاء والتقليد‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الممما م الهشممعران فم زبد العلمو م واليمزان‪ :‬وأممما أصممول الفقمم ه فممتجع‬ ‫إل مراتب الوامر والنمواهي المت جماء ت فم الكتماب والسمنة ‪ ،‬وإلم معرفة مما أجمع عليم ه‬ ‫الئدمة ‪ ،‬وما وقاسموه ‪ ،‬وما ولدوه بالجتهماد مم ن لطريق السمتنباط ‪ ،‬ويدممع كمل مم ن الواممر‬ ‫والنمواهي مرتبممتي تفيفماً وتهشممديداً ‪ ،‬فدممم ن وجد فم نفسمم ه ضممعفاً أخممذ بممالتصخفيف ‪ ،‬أو وقمو ة‬ ‫فبالشممد‪ .‬وجيممع أحمماديث الهشمريعة وما بنم عليهمما ممم ن أوقموال التهممدي ن إلم يمو م الممدي ن ل‬ ‫يرج ع ن هذا ‪ ،‬فدما ث حكم يناوقض حكدماً أبداً ول يصادم ه ‪ ،‬وهذا ألطلعن الم تعممال‬ ‫عليمم ه ‪ ،‬لم يظفممر بمم ه أحممد ممم ن التهممدي ن ‪ ،‬فدممم ن تقممق بمم ه لم يممر فم الهشمريعة وف أوقموال‬ ‫العلدممماء خلف ماً وقممط ‪ ،‬ومم ن تقممق بمما تقممق بمم ه أهممل ال م تعممال ممم ن الكهشممف والتحقيممق‬ ‫شهد جيع ما ولده التهدون ‪ ،‬مأخوذاً م ن شعاع الهشريعة ول يطىء أحداً منهم اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬إذا ألطلق الجتهاد فالراد ب ه الطلق ‪ ،‬وهو ف الصل بذل الهود ف‬ ‫لطل ممب القص ممود ‪ ،‬ويرادف مم ه التح ممري والت مموخي ‪ ،‬ثم م اس ممتعدمل اس ممتنباط الحك مما م م مم ن الكت مماب‬ ‫والسنة ‪ ،‬ووقد انقطمع مم ن نممو الثلمثائممة ‪ ،‬واّدعممى السميولطي بقمماءه إلم آخمر الزمان مسمتدلً‬ ‫بممديث‪" :‬يبعممث الم علممى رأس كممل مائممة ممم ن يممدد" المم ‪ ،‬ورّد بممأن المراد بمم ن يممدد أمممر‬ ‫الدي ن‪ :‬م ن يقرر الهشمرائع والحكما م ل التهمد الطلمق ‪ ،‬وخرج بم ه متهمد المذهب وهو‪ :‬مم ن‬ ‫يستنبط الحكا م م ن وقواعد إمممام ه كممالزن ‪ ،‬ومتهممد الفتمموى وهو‪ :‬ممم ن يقممدر علممى التجيممح‬ ‫فم الوقموال كالهشمميصخي ل كمماب ن حجممر و ) م ر( ‪ ،‬فلممم يبلغمما رتبممة التجيممح بممل مقلممدان‬ ‫فقممط ‪ ،‬ووقمال بعرضممهم‪ :‬بممل لدممما التجيممح ف م بعممض السممائل ‪ ،‬بممل وللهشباملسممي أيرض ماً ‪ ،‬اهم م‬ ‫باجوري‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال فم فتمماوى ابمم ن حجممر‪ :‬ليممس لمم ن وقمرأ كتابماً أو كتبماً ول يتأهممل‬ ‫للفت مماء أن يف ممت إل فيدم مما عل ممم م مم ن م ممذهب ه علدم ماً جازمم اً ‪ ،‬كوجم وب الني ممة ف م الوضمموء‬ ‫ونقرض ه بس الذكر ‪ ،‬نعم إن نقل ل ه الكم عم ن مفمت أخمر أو عم ن كتماب موثوق بم ه‬ ‫جمماز ‪ ،‬وهمو ناوقممل ل مفممت ‪ ،‬وليممس لمم ه الفتمماء فيدممما ل م يممده مسممطوراً ‪ ،‬وإن وج د لمم ه‬


‫نظياً ‪ ،‬وحينئذ التبحر ف الفق ه هو م ن أحاط بأصول إمام ه فم كمل بماب ‪ ،‬وهي مرتبمة‬ ‫أصحاب الوجوه ‪ ،‬ووقد انقطعت م ن نو أربعدمائة سنة اهم‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬ش ممصخص لطل ممب العل ممم ‪ ،‬وأك ممثر م مم ن مطالع ممة الكت ممب الؤلف ممة م مم ن‬ ‫التفسممي والممديث والفقمم ه ‪ ،‬وكان ذا فهممم وذكاء ‪ ،‬فتحكممم ف م رأيمم ه أن جلممة هممذه المممة‬ ‫ضلوا وأضلوا ع ن أصل الدي ن ولطريق سيد الرسلي ‪ ،‬فرفض جيممع مؤلفمما ت أهممل العلممم ‪،‬‬ ‫ول يلتز م ممذهباً ‪ ،‬بمل عمدل إلم الجتهماد ‪ ،‬واّدعممى السمتنباط مم ن الكتماب والسمنة بزعدمم ه ‪،‬‬ ‫وليس في ه شروط الجتهماد العتمب ة عنممد أهممل العلممم ‪ ،‬ومع ذلممك يلمز م المممة الخمذ بقمول ه‬ ‫ويوجب متممابعت ه ‪ ،‬فهممذا الهشممصخص الممذكور ال مّد عممي الجتهمماد يممب عليمم ه الرجوع إل م الممق‬ ‫ورفض الدعاوى البالطلة ‪ ،‬وإذ لطر ح مؤلفا ت أهل الهشرع فليت شعري باذا يتدمسمك؟ فممإن ه‬ ‫لم يممدرك النممب عليمم ه الصممل ة والسممل م ‪ ،‬ول أحممداً ممم ن أصممحاب ه رض وان الم عليهممم ‪ ،‬فممإن‬ ‫كان عنده شيء مم ن العلممم فهمو مم ن مؤلفمما ت أهمل الهشمرع ‪ ،‬وحيمث كمانت علممى ضممللة‬ ‫فدممم ن أيمم ن ووقمع علممى الممدى؟ فليممبين ه لنمما فممإن كتممب الئدمممة الربعممة رض وان ال م عليهممم‬ ‫ومقل ممديهم جم مّل مأخ ممذها م مم ن الكت مماب والس ممنة ‪ ،‬وكي ممف أخ ممذ ه ممو م مما يالفه مما؟ ودعم مواه‬ ‫الجتهمماد اليمو م فم غايممة البعممد كيممف؟ ووقد وقممال الهشمميصخان وسبقهدما الفصخممر المرازي‪ :‬النمماس‬ ‫اليو م كالدمعي على أن ه ل متهد ‪ ،‬ونقل اب ن حجر ع ن بعض الصوليي‪ :‬أن ه ل يوجد‬ ‫بعممد عصممر الهشممافعي متهممد أي‪ :‬مسممتقل ‪ ،‬وهذا الممما م السمميولطي مممع سممعة الطلعمم ه وباع ه‬ ‫ف العلو م وتفنن ه با ل يسبق إلي ه ادعى الجتهاد النسب ل السمتقلل ‪ ،‬فلمم يسملم لم ه‬ ‫ووقممد ن ممافت مؤلف ممات ه عل ممى الدمس ممدمائة ‪ ،‬وأم مما ح ممل الن مماس عل ممى م ممذهب ه فغي م جممائز ‪ ،‬وإن‬ ‫فرض أن ه متهد مستقل ككل متهد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي ش(‪ :‬ير م على الفت التساهل ف الفتيا وسؤال م ن عرف بممذلك ‪،‬‬ ‫إممما لعممد م التثب ممت والس ممارعة ف م ال مواب ‪ ،‬أو لغ ممرض فاس ممد كتتبممع الي ممل ولممو مكروهمة ‪،‬‬ ‫والتدمسممك بالهشممب ه للممتخيص علممى ممم ن يرج و نفعمم ه والتعسممي علممى ضممده ‪ ،‬نعممم إن لطلممب‬ ‫حيلة ل شبهة فيها ول تّر إل مفسد ة ‪ ،‬بل ليتصخلص با السائل عمم ن نمو اليدميم فم‬ ‫نو الطلق فل بأس بل ربا تندب‪.‬‬ ‫)مسألة ش(‪ :‬تمب ‪ ،‬علمى مفمت ‪ ،‬إجابمة مسمتفت فم واوقعمة يمتتب عليهما الثم‬ ‫بسممبب الممتك أو الفعممل ‪ ،‬وذلممك فم المواجب أو المر م علممى المتاخي إن لم يممأ ت ووقت‬ ‫الاجممة وإل فعلممى الفممور ‪ ،‬فممإن لم يمتتب عليهمما ذلممك فسممنة مؤكد ة ‪ ،‬بممل إن كممان علممى‬ ‫سبيل ممذاكر ة العلمم المت همي مم ن أسمباب إحيمائ ه ففمرض كفايمة ‪ ،‬ول ينبغمي المواب بل‬ ‫أدري إل إن كممان صممادوقاً ‪ ،‬أو ترت ب علممى ال مواب مممذور كإثممار ة فتنممة ‪ ،‬وأممما الممديث‬ ‫ال موارد ف م كتممم العلممم فدمحدمممول علممى علممم واجممب تعليدممم ه ول ينممع منمم ه عممذر كصخمموف‬


‫على معصو م ‪ ،‬وذلك كدم ن يسأل ع ن السل م والصل ة واللل والرا م ‪ ،‬ولو كممان العممال‬ ‫بالغ ماً درجة الفتمموى ف م مممذهب ه وعلممم أم مراً فممأفت بمم ه بكممم ول يتثممل أمممره ‪ ،‬فلمم ه الدمممل‬ ‫عليمم ه وقه مراً بنفسمم ه أو بغيممه ‪ ،‬إذ تممب لطاعممة الفممت فيدممما أفممت بمم ه‪.‬ونقممل السممدمهودي عمم ن‬ ‫الهشممافعي ومالممك أن للعممال وإن لم يكمم ن وقاضممياً أن يعممزر بالرضممرب والبممس وغيها ممم ن‬ ‫رأى استحقاوق ه إذ يب امتثال أمره‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬اعلممم أن العبممارا ت الموارد ة فم مسممألة واحممد ة الممت ظاهرها التنمماف‬ ‫والتصخالف إذا أمك ن الدممع بينهمما مم ن غيم تعسممف وجب الصممي إليمم ه ويكممون الممر مم ن‬ ‫التف ممق علي مم ه ‪ ،‬وأن إلطلوق مما ت الئدم ممة إذا تن مماولت ش مميئاً وص م ر ح بعرض ممهم بلف مم ه فالعتدم ممد‬ ‫الخذ بإلطلوقهم ‪ ،‬كدما نص علي ه ف التحفة والنهاية‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬الممذهب القممدي ليممس مممذهباً للهشممافعي ‪ ،‬لن القلممد مممع التهممد‬ ‫كالتهممد مممع الرس ول عليمم ه السممل م ‪ ،‬فكدممما أن الممادث ممم ن أدلممة الهشممرع ناسممخ للدمتقممد م‬ ‫منها إجاعاً حت يب على التهد الخذ ب ه ‪ ،‬كمذلك القلممد مممع التهمد ‪ ،‬وأممما السمائل‬ ‫الممت عممدوها وجعلوهما ممما يفممت بمم ه علممى القممدي ‪ ،‬فسممببها أن جاعممة ممم ن التهممدي ن ف م‬ ‫مممذهب ه ل ح لممم فم بعممض السممائل أن القممدي أظهممر دليلً فممأفتوا بمم ه ‪ ،‬غيم ناسممب ذلممك‬ ‫إل م الهشممافعي كممالقول الصخ مّرج ‪ ،‬فدممم ن بلممغ رتبممة التجيممح ول ح لمم ه الممدليل أفممت بمما ‪ ،‬وإل‬ ‫فل وج ه لعلدممم ه ‪ ،‬وفت مواه علممى أن السممائل الممت ع مّد وممها أكثرها فيمم ه وقممول جديممد ‪ ،‬فتكممون‬ ‫الفتمموى بمم ه وهي مثانيممة عهشممر مسممألة‪ :‬عممد م وجوب التباعممد عمم ن النجاسممة فم المماء الكممثي‬ ‫بقممدر وقلممتي ‪ ،‬وعد م تنجممس المماء المماري إل بممالتغي ‪ ،‬وعد م النقممض بلدمممس المر م ‪ ،‬وتري‬ ‫أكل اللد الدبوغ ‪ ،‬والتثويب ف أذان الصممبح ‪ ،‬وامتممداد ووقت الغممرب إلم مغيممب الهشممفق ‪،‬‬ ‫واس ممتحباب تعجي ممل العهش مماء ‪ ،‬وعممد م ن ممدب وقم مراء ة الس ممور ة فم م الخيتي مم ‪ ،‬واله ممر بالت ممأمي‬ ‫للدمممأمو م ف م الهرية ‪ ،‬ونمدب الممط عنممد عممد م الهشمماخص ‪ ،‬وج واز اوقتممداء النفممرد ف م أثنمماء‬ ‫صمملت ه ‪ ،‬وكراهممة تقليممم أظممافر اليممت ‪ ،‬وعمد م اعتبممار الممول ف م الرك از ‪ ،‬وصميا م الممول عمم ن‬ ‫اليممت الممذي عليمم ه ص مو م ‪ ،‬وج واز اش متاط التحلممل بممالرض ‪ ،‬وإجبممار الهشمريك علممى العدمممار ة ‪،‬‬ ‫وجعل الصداق ف يد الزوج مرضدموناً ‪ ،‬ووجوب الد بوطء الدملوكة الر م ‪ ،‬ذكره الدممموع‪.‬‬ ‫ويب اتفاوقاً نقممض وقرضماء القاضممي وإفتماء الفممت بغيم الراجمح مم ن مممذهب ه ‪ ،‬إذ ممم ن يعدممل‬ ‫ف فتواه أو عدملم ه بكمل وقمول أو وج ه فم السمألة ‪ ،‬ويعدممل بما شماء مم ن غيم نظمر إلم‬ ‫ترجي م ممح ‪ ،‬ول يتقي م ممد ب م مم ه ‪ ،‬جاه م ممل خ م ممارق للج م مماع ‪ ،‬ول ي م مموز للدمف م ممت أن يف م ممت الاه م ممل‬ ‫التدمسك بذهب الهشافعي صور ة بغي الراجح من ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬نقممل ابمم ن الصممل ح الجمماع علممى أنمم ه ل يمموز تقليممد غيم الئدمممة‬ ‫الربعة ‪ ،‬أي حت العدمل لنفسمم ه فرضملً عمم ن القرضماء والفتمموى ‪ ،‬لعمد م الثقمة بنسممبتها لربابمما‬


‫بأسانيد تنع التحريف والتبديل ‪ ،‬كدمذهب الزيدية النسمموبي إلم الممما م زيد بمم ن علمّي بمم ن‬ ‫السي السبط رضوان ال عليهم ‪ ،‬وإن كمان همو إمامماً مم ن أئدممة المدي ن ‪ ،‬وعلدمماً صمالاً‬ ‫للدمستشممدي ن ‪ ،‬غيم م أن أص ممحاب ه نس ممبوه إلم م التس مماهل فم م ك ممثي لع ممد م اعتن ممائهم بتحريم ر‬ ‫مممذهب ه ‪ ،‬بلف الممذاهب الربعممة فممإن أئدمتهمما جزاهممم ال م خي ماً بممذلوا نفوسمهم ف م ترير‬ ‫أوقوالا ‪ ،‬وبيان ما ثبت ع ن وقائلها وما ل يثبت ‪ ،‬فأم ن أهلها التحريف ‪ ،‬وعلدموا الصممحيح‬ ‫م ن الرضعيف ‪ ،‬ول يوز للدمقلد لحد م ن الئدممة الربعمة أن يعدممل أو يفمت فم السممألة‬ ‫ذا ت القمولي أو المموجهي بمما شمماء منهدممما ‪ ،‬بممل بالتممأخر ممم ن القمولي إن علممم ‪ ،‬لنمم ه فم‬ ‫حكم الناسخ منهدما ‪ ،‬فإن ل يعلم فبدما رجح ه إمام ه ‪ ،‬فممإن لم يعلدمم ه بممث عمم ن أصمول ه‬ ‫إن كان ذا اجتهاد ‪ ،‬وإل عدمل با نقل ه بعض أئدمة التجيح إن وجد وإل تووقف ‪ ،‬ول‬ ‫نظممر ف م الوج ه إل م تقممد م أو تممأخر ‪ ،‬بممل يممب البحممث عمم ن الراجممح ‪ ،‬والنصمموص عليمم ه‬ ‫مقد م على الصخرج ما ل يرج عم ن نمص آخمر ‪ ،‬كدمما يقمد م مما عليم ه الكمثر ثم العلمم‬ ‫ث الورع ‪ ،‬فإن ل يد اعتب أوصاف ناوقلي القولي ‪ ،‬وم ن أفت بكل وقول أو وج ه م ن‬ ‫غيم نظممر إلم ترجيممح فهممو جاهممل خممارق للجمماع ‪ ،‬والعتدمممد جمواز العدمممل بممذلك للدمتبحمر‬ ‫التأه ممل للدمهش ممقة ال ممت ل تتدم ممل ع مماد ة ‪ ،‬بهش ممرط أن ل يتتب ممع الرخ ص ف م ال ممذاهب ب ممأن‬ ‫يأخذ منها بمالهون بمل يفسمق بمذلك ‪ ،‬وأن ل يتدممع علمى بطلنم ه إمامماه الّولم والثمان‬ ‫اهم مم‪ .‬وعب ممار ة ب تقلي ممد م ممذهب الغيم م يص ممعب عل ممى علدم مماء الم مووقت فرضم ملً ع مم ن عم موامهم‬ ‫خصوصاً ما ل يالط علدماء ذلك الذهب ‪ ،‬إذ ل بد م ن استيفاء شرولط ه ‪ ،‬وهي كدممما‬ ‫ف م م التحف م ممة وغيه م ا خس م ممة‪ :‬علدم م مم ه بالس م ممألة عل م ممى م م ممذهب م م مم ن يقل م ممده بس م ممائر شم ممرولطها‬ ‫ومعتباتا‪ .‬وأن ل يكون القلد في ه ما ينقض وقرضماء القاضممي بم ه ‪ ،‬وهو ممما خمالف النمص‬ ‫أو الج مماع أو القواع ممد أو القي مماس الل ممي‪ .‬وأن ل يتتب ممع الرخ ص ب ممأن يأخ ممذ م مم ن ك ممل‬ ‫مذهب ما هو الهون علي ه‪ .‬وأن ل يلفق بيم وقمولي تتولد منهدممما حقيقممة ل يقممول بما‬ ‫كل م ن القائلي كأن توضأ ول يدلك تقليممداً للهشممافعي ‪ ،‬ومس بل شممهو ة تقليممداً لالممك‬ ‫ث صلى فصلت ه حينئذ بالطلممة باتفاوقهدممما‪ .‬وأن ل يعدمممل بقممول إممما م فم السممألة ثم يعدمممل‬ ‫برضده ‪ ،‬وهذا متلف في ه عنمدنا ‪ ،‬والهشمهور جمواز تقليمد الفرضمول ممع وجود الفاضمل ‪ ،‬وف‬ ‫وقممول يهشممتط اعتقمماد الرجحيممة أو السمماوا ة اه مم‪ .‬وف ك‪ :‬ممم ن شممروط التقليممد عممد م التلفيممق‬ ‫بيث تتولد م ن تلفيق ه حقيقة ل يقول با كل م ن المممامي ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬إذ ل‬ ‫فرق عنده بي أن يكون التلفيق ف وقرضية أو وقرضميتي ‪ ،‬فلمو تمزّوج اممرأ ة بمول وشاهدي ن‬ ‫فاس ممقي عل ممى م ممذهب أبم م حنيف ممة ‪ ،‬أو بل ول م م ممع حرض مموره وعممد م عرض ممل ه ‪ ،‬ثم م عل ممق‬ ‫لطلوقهمما بإبرائهمما ممم ن نفقممة ع مّد تمما مثلً فممأبرأت ه ‪ ،‬ث م أراد تقليممد الهشممافعي ف م عممد م ووقموع‬ ‫الطلق لعممد م صممحة الب مراء عنممده ممم ن نفقممة الع مّد ةم ل م يصممح ‪ ،‬بممل ي مر م ولطؤهما حينئممذ‬


‫على كل الذهبي ‪ ،‬أما الهشممافعي فلنما ليسممت بزوجة عنممده أصملً لعمد م صمحة النكما ح ‪،‬‬ ‫ولول الهشممبهة لكممان زن اً مرضماً ‪ ،‬وأممما أبممو حنيفممة الممذي يممرى تزويهمما فلكونا بممانت منمم ه‬ ‫بالباء ة الذكور ة ‪ ،‬ووقال اب ن زياد‪ :‬القاد ح ف التلفيق إنا يتأتى إذا كان ف وقرضية واحد ة ‪،‬‬ ‫بلف مم ه ف م وقرض مميتي فلي ممس بق مماد ح ‪ ،‬وكل م اب مم ن حج ممر أح مموط ‪ ،‬واب مم ن زيم اد أوفممق ب ممالعوا م ‪،‬‬ ‫فعلي ه يصح التقليد ف مثل هذه الصور ة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬يمموز تقليممد ملممتز م مممذهب الهشممافعي غي م مممذهب ه أو الرجو ح فيمم ه‬ ‫للرضرور ة ‪ ،‬أي الهشقة الت ل تتدمل عمماد ة ‪ ،‬إممما عنممد عممدمها فيحمر م ‪ ،‬إل إن كممان القلممد‬ ‫بالفتممح أهلً للتجيممح ورأى القلممد رجحممان دليلمم ه ع��ممى دليممل إمممام ه‪ .‬اه مم ‪ ،‬وعبممار ة ي يمموز‬ ‫العدمممل فم حممق الهشممصخص بالرضممعيف الممذي رجحمم ه بعممض أهممل التجيممح ممم ن السممألة ذا ت‬ ‫القولي أو الوجهي ‪ ،‬فيجموز تقليمده للعاممل التأهمل وغيمه ‪ ،‬أمما الرضمعيف غيم الرجح مم ن‬ ‫بع ممض أه ممل التجي ممح فيدمتن ممع تقلي ممده عل ممى الع ممارف ب ممالنظر ‪ ،‬والبح ممث ع مم ن الرج ح كغي م‬ ‫عممارف وجد ممم ن يممبه بالراجممح وأراد العدمممل بمم ه ‪ ،‬وإل جمماز لمم ه العدمممل بممالرجو ح مطلق ماً‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬صمر ح الئدمممة بممأن ه ل يمموز تعممالطي ممما اختلممف فيمم ه ممما لم يقلممد‬ ‫القائممل بلمم ه ‪ ،‬بممل نقممل ابمم ن حجممر وغيممه التفمماق عليمم ه ‪ ،‬سمواء كممان اللف فم الممذهب‬ ‫أو غيه ‪ ،‬عباد ة أو غيها ‪ ،‬ولو مع م ن يرى حل ذلك ‪ ،‬نعمم إنما يمأث مم ن وقصمر بمتك‬ ‫تعلم مما لزم ه ممع المكمان ‪ ،‬أو كمان مما ل يعمذر أحمد بهلم ه لهشمهرت ه ‪ ،‬أمما مم ن عجمز‬ ‫عنمم ه ولو لنقلممة أو اضممطرار إلم تصمميل ممما يسمّد رمقمم ه ومون ه فيتفممع تكليفمم ه كدممما وقبممل‬ ‫ورود الهشممرع ‪ ،‬وقممال ه فم التحفممة اه مم‪ .‬وعبممار ة ب‪ :‬ومعن م التقليممد اعتقمماد وقممول الغي م ممم ن غي م‬ ‫معرفة دليل ه التفصيلي ‪ ،‬فيجوز تقليد القول الرضعيف لعدمل نفس ه كدمقابل الصح والعتدمد‬ ‫والوج ه والتج ه ‪ ،‬ل مقابمل الصمحيح لفسماده غالبماً ‪ ،‬ويأث غيم التهمد بمتك التقليمد ‪ ،‬نعمم‬ ‫إن وافق مذهباً معتباً ‪ ،‬وقال جع‪ :‬تصح عبادت ه ومعاملت ه مطلقاً ‪ ،‬ووقال آخممرون‪ :‬ل مطلقماً ‪،‬‬ ‫وفصممل بعرضممهم فقممال‪ :‬تصممح العاملممة دون العبمماد ة لعممد م المز م بالنيممة فيهمما ‪ ،‬ووقال الهشمريف‬ ‫العلم ممة عب ممد الرح ن ب مم ن عب ممد الم م ب ممافقي ه‪ :‬ويظه ممر م مم ن عدم ممل وكل م الئدم ممة أن الع ممامي‬ ‫حيممث عدمممل معتقممداً أنمم ه حكممم شممرعي ووافممق مممذهباً معتممباً ‪ ،‬وإن ل م يعممرف عي م وقممائل ه‬ ‫ص ممح م مما لم م يك مم ن ح ممال عدمل مم ه مقل ممداً لغي ممه تقلي ممداً ص ممحيحاً اهم مم‪ .‬وقل ممت‪ :‬ونق ممل اللل‬ ‫السمميولطي عمم ن جاعممة كممثي ة ممم ن العلدممماء أنممم كممانوا يفتممون النمماس بالممذاهب الربعممة ‪ ،‬ل‬ ‫سيدما العواّ م الذي ن ل يتقيدون بذهب ‪ ،‬ول يعرفون وقواعممده ول نصوص ه ‪ ،‬ويقولون حيممث‬ ‫وافق فعل هؤلء وقول عال فل بأس ب ه ‪ ،‬اهم م ن اليزان‪ .‬نعم ف الفوائد الدنيممة للكممردي‬


‫أن تقليممد القممول أو المموج ه الرضممعيف ف م الممذهب بهش مرلط ه أول ممم ن تقليممد مممذهب الغي م‬ ‫لعسر اجتدماع شرولط ه اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬يوز التقليد بعد العدمل بهشرلطي‪ :‬أن ل يكممون حمال العدمممل عالماً‬ ‫بفس مماد م مما ع مّ ن ل مم ه بع ممد العدم ممل تقلي ممده ‪ ،‬ب ممل عدم ممل نس مميان للدمفس ممد أو جه ممل بفس مماده‬ ‫وعذر ب ه ‪ ،‬وأن يرى الما م الذي يريد تقليده جواز التقليد بعد العدمل ‪ ،‬فدم ن أراد تقليد‬ ‫أب حنيفة بعد العدمل سأل النفيمة عم ن جمواز ذلمك ‪ ،‬ول يفيمده سمؤال الهشمافعية حينئمذ ‪،‬‬ ‫إذ هو يريد الدخول ف مذهب النفي ‪ ،‬ومعلمو م أنمم ه ل بممد مم ن شممروط التقليممد العلومة‬ ‫زياد ة على هذي ن اهم‪ .‬وف ي نوه ‪ ،‬وزاد‪ :‬وم ن وقلد م ن يصح تقليده فم مسممألة صممحت‬ ‫صلت ه ف اعتقاده بل وف اعتقادنما ‪ ،‬لنما ل نفسمق ه ول نعمّد هم مم ن تماركي الصمل ة ‪ ،‬فمإن‬ ‫ل م يقلممده وعلدمنمما أن عدملمم ه وافممق مممذهباً معتممباً ‪ ،‬فكممذلك علممى القممول بممأن العممامي ل‬ ‫مذهب ل ه ‪ ،‬وإن جهلنا هل وافق ه أ م ل ل يز النكار علي ه‪.‬‬ ‫كتاب الطهارة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الكتمماب لغممة الرضممم والدمممع ‪ ،‬واصممطلحاً اسممم لنممس ممم ن الحكمما م‪.‬‬ ‫والبمماب لغممة فرج ة ف م سمماتر يتوصمل منهمما ممم ن داخممل إل م خممارج ‪ ،‬وعكسمم ه حقيقممة ف م‬ ‫الشصخاص مازاً ف العان ‪ ،‬واصطلحاً اسم لدملة م ن اللفاظ ما دخل تت الكتمماب‪.‬‬ ‫والفصممل لغممة المماجز بي م الهشمميئي ‪ ،‬واصممطلحاً اسممم للفمماظ مصوصمة دالممة علممى معممان‬ ‫مصوصممة مهش ممتدمل عل ممى ف ممروع ال مم‪ .‬والف ممرع لغ ممة م مما انبن م م عل ممى غي ممه ويق ممابل ه الص ممل ‪،‬‬ ‫واص ممطلحاً اس ممم للف مماظ مصوصممة مهش ممتدملة عل ممى مس ممائل غالب م مًا‪ .‬والس ممألة لغ ممة الس م مؤال ‪،‬‬ ‫واصطلحاً مطلوب خبي يبه ن علي ه فم العلممم ‪ ،‬والتنممبي ه لغمة اليقماظ ‪ ،‬واصممطلحاً عنموان‬ ‫البحث اللحمق المذي سمبقت إليم ه إشمار ة بيمث يفهمم مم ن الكل م السمابق إجماًل‪ .‬والاتمة‬ ‫لغممة آخممر الهشمميء ‪ ،‬واصممطلحاً اسممم للفمماظ مصوصة دالممة علممى معممان مصوصة جعلممت‬ ‫آخ ممر كت مماب أو ب مماب‪ .‬والتتدم ممة م مما ت م م ب مم ه ذل ممك وهممي وقريم ب م مم ن معن م م الات ممة ‪ ،‬اه م م‬ ‫باجوري‪ .‬والقيد اصطلحاً ما جيء ب ه لدمع أو منع أو بيان واوقمع ‪ ،‬وبتأممل تعريفم ه همذا‬ ‫مع تعريف الهشرط يعلم أن القيد أعم مطلقًا‪ .‬اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬الطه ممار ة ل مما وسممائل أربم ع‪ :‬ال مماء وال متاب وال ممدابغ وحج ممر الس ممتنجاء ‪،‬‬ ‫ومقاص ممد ك ممذلك الوضمموء والغس ممل وال ممتيدمم وإزال ممة النجاس ممة ‪ ،‬ووسممائل الوسممائل الجته مماد‬ ‫والوان ‪ ،‬اهم باجوري‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬جز م القاضي والزجد واختاره الما م أن اختصاص الطهورية بالاء تعبد‬ ‫ل يعقل ‪ ،‬ورجح ف اليعاب تبعاً للغزال واب ن الصل ح أن ه معقول العن ‪ ،‬وقال‪ :‬وسبب‬


‫الختصمماص بمم ه جعمم ه للطاوقممة وعد م الممتكيب اللممذي ن ل يوجدان ف م غيممه ‪ ،‬وفقممده للممون ‪،‬‬ ‫وإنمما يتلممون بلممون ظرف ه أو ممما يقممابل ه ‪ ،‬ول يممدث فيدممما يلوقيمم ه كيفيممة ضممار ة ‪ ،‬ول يغي م‬ ‫لطبيعة ‪ ،‬ول يدث م ن استعدمال ه خيلء ول كسر وقلوب الفقراء ‪ ،‬بلف نو ماء الورد ‪،‬‬ ‫ول يلز م م ن استعدمال ه إضاعة مال غالباً اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الفممرق بيم مطلممق المماء والمماء الطلممق ‪ ،‬أن الكممم المتتب علممى الول‬ ‫يتتب على حصول القيقة م ن غيم وقيممد فيهشمدمل سممائر أنمواع الماء ‪ ،‬وعلمى الثممان يمتتب‬ ‫عليها بقيد اللطلق فيصختص ببعض أنواعها وهو الطهور ‪ ،‬اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬اس ممم العرابم م ال ممذي ب ممال ف م مس ممجده علي مم ه الص ممل ة والس ممل م ذو‬ ‫الويصر ة حروقوص ب ن زهي اليدممامي ل التدميدمممي وهو أصممل الموارج ‪ ،‬وووقع لمم ه أيرضماً أنم ه‬ ‫سها ف صلت ه ووقال‪ :‬لئ ن ما ت مدمد لتزّوج ن عائهشة ‪ ،‬ووقال‪ :‬اللهم اغفر ل ومدمممد ول‬ ‫تهشرك معنا أحداً ‪ ،‬فقال ل ه النب ‪ :‬لقد حجر ت واسعاً ‪ ،‬كذا بامش شر ح النهج‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل يرضممر تغي م رائحممة المماء كممثياً بممالقرظ أو القط مران ‪ ،‬وإن ل م‬ ‫تغسممل القرب ة بعممد الممدبغ ‪ ،‬كدممما ألطلقمم ه ف م المماد م وقممال بلف تغيممه كممثياً بممالطعم أو‬ ‫اللون ‪ ،‬وأفت البكري بالعفو مطلقاً أي ف جيع الصفا ت‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال البجيمي‪) :‬وقمول ه‪ :‬فدمتغيم بصخممالط لطماهر غيم الطهمر( أي لغيم ذلمك‬ ‫الصخالط ‪ ،‬أما بالنسبة ل ه فدمطهر ‪ ،‬كدما لو أريد تطهيم سممدر أو عجيم أو لطيم فصممب‬ ‫علي ه ماء فتغي ب ه تغياً كثياً وقبل وصول ه للجدميع فإن ه يطهر جيع أجزائ ه بوص ول ه لمما ‪،‬‬ ‫إذ ل يص ممل إل م م جي ممع أجزائ مم ه إل بع ممد تغي ممه ك ممذلك ف مماحفظ ه ‪ ،‬اه م م رشم يدي خلف م ماً‬ ‫للونائي ‪ ،‬ونقممل أبمو مرمة عمم ن السمدمهودي أنمم ه ل يرضممر تغيم المماء بأوساخ التطهري ن أي‬ ‫وإن لطال مكث ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يهشممتط لرضممرر تغي م المماء بالطمماهر سممتة شممروط‪ :‬أن ل يكممون بنفسمم ه ‪،‬‬ ‫وأن يك ممون بصخ ممالط ‪ ،‬وأن يس ممتغن عن مم ه ال مماء ‪ ،‬وأن ل يهش ممق الحم متاز عن مم ه ‪ ،‬وأن يك ممون‬ ‫بيث ينع إلطلق اسم الاء ‪ ،‬وأن ل يك ن ملحاً مائياً ول تراباً ‪ ،‬اهم كردي‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ظاهر عبار ة التحفة ومال إلي ه ف اليعاب أن ه لمو ووقع فم الماء مما‬ ‫ي موافق ه ف م الصممفا ت كلهمما أو ف م صممفة واحممد ة أنمما تقممدر كممل الصممفا ت ‪ ،‬واعتدمممده ف م‬ ‫الغنمم ‪ ،‬واعتدمممد ف م حاشممية اللممب أن الوجود ة ل تقممدر ‪ ،‬وعبممار ة البمماجوري إذا ووقمع ف م‬ ‫الاء ما يوافق ه ف كل الصفا ت وقدر ت كلها ‪ ،‬كطعمم الرمان ولون العصمي وريح اللذن‬ ‫بفتممح الممذال أي اللبممان الممذكر ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬رلطوبمة تعلممو شممعر العممز ولاهمما ‪ ،‬فممإن فقممد بعممض‬ ‫الص ممفا ت وق ممدر الفق ممود فق ممط ‪،‬إذ الوجم ود إذا ل م يغيم م فل معنم م لفرضم ه ‪ ،‬واعت ممب الرويممان‬ ‫الشممب ه بممالليط ‪ ،‬فممإذا ووقع فيمم ه ممماء ورد منقطممع الرائحممة وقممدر ممماء ورد لمم ه رائحممة ‪ ،‬وهذا‬


‫التقدير مندوب كدما نقل ع ن سم والبجيمي ‪ ،‬فلمو هجمم واسمتعدمل ه جماز ‪ ،‬إذ غممايت ه أنم ه‬ ‫شاّك ف التغي والصل عدم ه‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬وقممال ف م السممعاد ش مر ح الرش اد ف م مبحممث القلممتي‪ :‬والري ة ممما ف م‬ ‫الدممموع الدفعممة بيم حممافت النهممر ‪ ،‬والمراد بمما ممما يرتفممع وينصخفممض بيم حممافتي ه تقيقماً أو‬ ‫تقممديراً ‪ ،‬ووقول صمماحب البحممر الرية ممما ووقع تممت أدق خيممط ممم ن إحممدى حممافت النهممر‬ ‫إل الخرى في ه نظر ‪ ،‬إذ وقرضيت ه أن ل توجد جرية هي وقلتان إل ف نو النيممل ‪ ،‬فدممما‬ ‫فم الدممموع أول بالعتدممماد لنمما ممم ن وقبيممل الجسمما م السوسة ‪ ،‬وحينئممذ فممإذا كممان لطممول‬ ‫الرية وهو عممرض النهممر ثلثممة أذرع ‪ ،‬وعرضها وهو عدمممق النهممر ذراع ونصممف ‪ ،‬وعدمقهمما‬ ‫ف لطممول النهممر نصممف ذراع ‪ ،‬كممان الاصممل مائمة وأربعمة وأربعيم فهممي فمموق القلممتي ‪ ،‬ولو‬ ‫كممان لطولما ذراعي م والعدمممق والعممرض كدممما م مّر ‪ ،‬م كممان الاصممل سممتة وتسممعي فهممي دون‬ ‫القلتي ‪ ،‬اهم ملصخصًا‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬أف ممت العلم ممة داود حج ممر الزبي ممدي ب ممأن ه ل ممو اختل ممف القلت ممان وزنم اً‬ ‫ومساحة كان العتبار بالساحة ‪ ،‬إذ هي وقرضية التقدير ف الديث بقلل هجر ‪ ،‬ويؤيده‬ ‫ذكرهم التقريب ف الموزن دونا ‪ ،‬فمدل علمى أن تقمديرهم بمالوزن للحتيماط كصماع الفطمر ة‬ ‫وغيه اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ووقمع ف م ممماء كممثي عينممان لطمماهر ة ونسممة فتغي م ول يممدر أبدممما أ م‬ ‫بإحداها؟ فالذي يظهر مراجعة أهل الب ة ‪ ،‬فإن عرف وا شميئاً وإل فالظماهر الطهمار ة عدملً‬ ‫بأصممل بقائهمما حممت يعلممم ضممده ‪ ،‬كدممما لممو شممك هممل التغيم بجمماور أو مممالط أو بطممول‬ ‫مكث أو بأوساخ الغتفي؟ فل يرضر أيرضاً ‪ ،‬اهم إيعاب‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬توضأ جاعممة ممم ن ممماء وقليممل ث م رأوا بعممد الصممل ة بع مرا ت غنممم ‪،‬‬ ‫جاز لم تقليمد القمائلي بعمد م تنجمس الماء مطلقماً إل بمالتغي بهشمرولط ه أي التقليمد المار ‪،‬‬ ‫وهم م ك ممثي م مم ن الص ممحابة والت ممابعي والفقه مماء ‪ ،‬كعل ممي واب مم ن عب مماس وأبم م هريم ر ة والس مم ن‬ ‫والنصخعممي وابمم ن السمميب وعكرم ة وابمم ن أب م ليلممى ومالممك والوزاعممي والثمموري ‪ ،‬لق مول ه عليمم ه‬ ‫الصل ة والسممل م‪" :‬خلمق الماء لطهموراً ل ينجسمم ه إل ممما غلمب علمى لطعدمم ه أو لممون ه وري ه‬ ‫" وعلي مم ه العدم ممل ف م الرمي م والغ ممرب وغيهم ا ‪ ،‬وكف ممى ب ممؤلء وق ممدو ة ‪ ،‬عل ممى أن جاعممة ممم ن‬ ‫الهشافعية ذهبوا إل لطهار ة روث الأكول كدما يأت‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬توضأ حنفممي ممم ن ممماء وقليممل بنيممة التجديممد ممم ن غيم نيممة اغمتاف لم‬ ‫يسممتعدمل المماء ‪ ،‬وإن فممرض أنمم ه مممس فرج ه لن وقصممده التجديممد صممارف للسممتعدمال ‪ ،‬ول‬ ‫يرتف ممع ح ممدث ه عن ممدنا للص ممارف كدم مما ل ممو توضممأ ش ممافعي م ممدداً ناس ممياً للح ممدث ثم م ت ممبي‬ ‫حدث ه ‪ ،‬وكذا لو غسل وجه ه بنية رفع الدث ث علم ف ظنم ه أنمم ه متطهممر فكدملمم ه بنيمة‬


‫التجدي ممد ول يكفي مم ه ‪ ،‬فيدم مما ل ممو نس ممي لع ممة أو ت ممرك ش مرلطاً م مم ن وضمموئ ه الّولم ممم ن غي م‬ ‫الوج ه للعلة الذكور ة‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ل يكممم باسممتعدمال المماء إل بعممد فصممل ه عمم ن العرضممو ‪ ،‬فحينئممذ لممو‬ ‫أدخل متوضىء يده بعد غسل وجه ه بل نيمة اغمتاف ثم أحمدث ولو حمدثاً أكمب فلم ه‬ ‫أن يغسمملها ‪ ،‬بممل وباوقي البممدن ف م النابممة بالنغدممماس وقبممل فصمملها خلف ماً للرشاد ‪ ،‬لكمم ن‬ ‫إن كان الدث الثان أصغر فل بد م ن غسل الوج ه باء آخر مع بقائها ف الاء‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يرد ف نية الغتاف خب ول أثر ‪ ،‬ول نمص عليهما الهشمافعي‬ ‫ول أصحاب ه ‪ ،‬وإنا استنبطها التأخرون وتبعهم الصحاب ‪ ،‬ووج ه وجوبا ظاهر ‪ ،‬فعلي ه مت‬ ‫أدخممل الممدث يممده بعممد تثليممث المموج ه ممما ل م يقصممد الوقتصممار علممى واحممد ة ‪ ،‬أو النممب‬ ‫بعد النية ‪ ،‬صار الاء مستعدملً بالنسبة لغيم مما فيهمما ‪ ،‬ولطريق مم ن لم يمرد نيممة الغمتاف‬ ‫أن يغممرف المماء وقبممل الني ممة أو يفممرغ علممى كفمم ه ‪ ،‬ول تك ممون ني ممة الغ متاف صممارفة لنيممة‬ ‫الوضوء بلف نية التبد‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اختلممف العلدممماء ف م نيممة الغ متاف ‪ ،‬ونظممم ابمم ن القممري القممائلي بعممد م‬ ‫وجوبا فقال‪:‬‬ ‫عند التوضي نية الغتاف‬ ‫أوجب جهور الثقا ت الظراف‬ ‫فدماؤه مستعدمل باللف‬ ‫م ن بعد غسل الوج ه م ن يلغها‬ ‫ف تركها والبغوي ذو العفاف‬ ‫ووافق الهشاشي اب ن عبد السل م‬ ‫إهالا والب فتواه كاف‬ ‫واب ن العجيل الب أفت على‬ ‫واختاره الغزال والزجد‪ .‬وقال أبو مرمة‪ :‬فل يهشدد العال على العامي بمل يفمتي ه‬ ‫بعد م وجوبا‪.‬‬ ‫المعفّو اات في نحو الماء‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يعفممى عدممما ل يسمميل دممم ه بووقموع ه ميت ماً ‪ ،‬ف م نممو الممائع بنفسمم ه أو‬ ‫بنحو ريح ‪ ،‬وكذا بطر ح بيدمة أو ميمز ‪ ،‬وكان مما نهشمؤه مم ن الماء خلفماً ل م )ممر( فيهدمما ‪،‬‬ ‫بل أوم ن غي ميز مطلقاً ‪ ،‬أو ميز بل وقصد ‪ ،‬كمأن وقصممد لطرح ه علمى غيمه فووقع فيمم ه ‪،‬‬ ‫وقممال ه الطيممب ‪ ،‬بممل رجح ف م اليعمماب و ق ل عممد م الرضممرر مطلق ماً ‪ ،‬وهو ظمماهر عبممار ة‬ ‫الرشاد وغيممه ‪ ،‬كدمما ل أثممر لطمر ح الممي مطلقماً ‪ ،‬وقممال ابمم ن حجمر فم حاشمية تفتمم ه‪ :‬وإذا‬ ‫تممأملت جيممع ممما تقممرر ‪ ،‬ظهممر لممك أن ممما ممم ن صممور ة ممم ن صممور ممما ل د م لمم ه سممائل‬ ‫لطمر ح أ م ل ‪ ،‬منهشممؤه ممم ن المماء أ م ل ‪ ،‬إل وفيمم ه خلف فم التنجيممس وعدم ه ‪ ،‬إممما وقمموي‬ ‫أو ضعيف ‪ ،‬وفي ه رخصة عظيدمة ف العفو ع ن سائر هممذه الصممور ‪ ،‬إممما علممى العتدمممد أو‬


‫مقابل ه ‪ ،‬فدم ن ووقع ل ه شيء جاز تقليده بهشرلط ه ‪ ،‬وهذا بناء على ناسة ميتت ه ‪ ،‬أممما علممى‬ ‫رأي ممم ن يقممول إنمما لطمماهر ة فل إشممكال ف م ج مواز تقليممد ذلممك ‪ ،‬اهم م كممردي‪ .‬وأفممت أبممو‬ ‫مرمة بأن ه ل يرضر نقل ما في ه اليتة العفّو عنها م ن إناء لخر ‪ ،‬كدما ل يرضر إدارت ه‬ ‫ف جوانب الناء ومسها لوانب ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬وقممرص وقدملممة بي م أصممبعي ه وتلطصختمما بالممد م ث م غدمسممهدما ف م نممو‬ ‫ممائع ‪ ،‬فممالحوط عمد م العفمو والسممهل الممذي أميمل إليم ه ‪ ،‬وأفمت بم ه م ر العفممو حيمث لم‬ ‫يتعدمد الغدمس ‪ ،‬مع ملحظة تنجسهدما لقلت ه وللحاجة إلي ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف القلئد‪ :‬يعفى عم ن بعممر الفمأر فم الممائع إذا عمم البتلء بم ه ‪،‬‬ ‫وعمم ن ج مر ة البعي مم ‪ ،‬وفممم م مما ي مّت إذا التق ممم أخلف أم مم ه ‪ ،‬ول ينج ممس م مما شممرب منمم ه ‪،‬‬ ‫ونق ممل ع مم ن اب مم ن الص ممباغ أن الهش مما ة إذا بع ممر ت ف م لبنه مما ح ممال الل ممب عف ممي عن مم ه ‪ ،‬فل‬ ‫ينجممس ول يغسممل منمم ه إنمماء ول فممم ‪ ،‬فممإن ووقع فيمم ه بع مر ة ممم ن غيها عفممي عنمم ه للطعممم‬ ‫فقط ‪ ،‬وأفمت الزجد بمالعفو عدمما يلصمق ببمدنا ويتسماوقط حمال اللمب وما صمدمت ه بمذنبها‬ ‫اهمم‪ .‬وأفمت السمدمهودي بمالعفو عم ن بمول البمل والبقمر فم ضمرعيهدما التمأخري ن ‪ ،‬وعدمما اتصمل‬ ‫بدما حي تريض ‪ ،‬وأفت ب ه أيرضاً الفقي ه مدمد صاحب عيديمد علموي ‪ ،‬وم ن خمط السميد‬ ‫أبم م بك ممر ب ممافقي ه ‪ ،‬وق ممال‪ :‬يعف ممى ع مم ن ذرق الطي ممور فم م الي مماه كالس ممقايا ت والي مماض لهش ممقة‬ ‫الحتاز كدمما وقممال ه البلقينم اهمم‪ .‬ووقال ع ش‪ :‬وما يهشمّق الحمتاز عنم ه ناسممة نممو الفيمان‬ ‫فم م الوانم م العم مّد ةم للس ممتعدمال ك ممالرار ‪ ،‬والب مماريق كحي مماض الخلي ممة ‪ ،‬وإن أمك مم ن الف ممرق‬ ‫بسهولة تغطيتها على الوقرب‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬الذهب عد م لطهار ة الجّر العدمول بمالنجس بمالحراق وإن غسمل‬ ‫بعممد ‪ ،‬واختممار ابمم ن الصممباغ لطهممار ة ظمماهره حينئممذ ‪ ،‬وأفممت بمم ه القفممال ‪ ،‬ويموز الوضموء ممم ن‬ ‫الوان الذكور ة ‪ ،‬ويعفى ع ن فم كمل ممّت وصب ‪ ،‬وعدمما تلقيم ه الفيمان فم بيمو ت الخليمة‬ ‫إذا عّم البتلء ب ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬الفممرق بي م دخممان النجاسممة وباره ا ‪ ،‬أن الول انفصممل بواسممطة‬ ‫نممار ‪ ،‬والثممان ل بواسممطتها ‪ ،‬وقممال ه الهشمميخ زكريا‪ .‬ووقال أبممو مرمة‪ :‬همما متادفممان ‪ ،‬فدممما انفصممل‬ ‫بواسطة نار فنجس وما ل فل ‪ ،‬أما نفمس الهشمعلة أي لسمان النمار فطماهر ة وقطعماً ‪ ،‬حمت‬ ‫لو اوقتبس منها ف شعة ل يكم بنجاستها‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬خلممط زباد فيمم ه شممعرتان أو ثلث بزباد كممذلك أوصاف عنمم ه ‪ ،‬بممث‬ ‫بعممض التممأخري ن أن مممل العفممو عمم ن وقليممل شممعر غي م الممأكول ممما ل م يكمم ن بفعلمم ه فعليمم ه‬ ‫ينجس الزبادان ‪ ،‬اهم فتاوى اب ن حجر‪.‬‬


‫الماء المكروه‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬يكممره الطهممر بمماء البحممر للممبي إن خهشممي منمم ه ضممرراً علممى نممو‬ ‫عيني ه ولو بقول ثقة لنع ه السباغ كهشديد البود ة ‪ ،‬بل إن تقق ه حر م‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اليمماه الكروهة مثانيممة‪ :‬الهشممدمس ‪ ،‬وشديد الممبود ة أو المرار ة ‪ ،‬وماء ديممار‬ ‫مثود إل بئر الناوقة ووقو م لوط ‪ ،‬وبئر برهو ت ‪ ،‬وبئمر بابمل ‪ ،‬وبئمر ذروان ‪ ،‬وألمق بمذلك مماء‬ ‫مسر ‪ ،‬والطهر بفرضمل المرأ ة ‪ ،‬وم ن النماء النحماس ‪ ،‬وماء وت راب كمل أرض غرضمب عليهما‬ ‫كعمماد ‪ ،‬اه م كممردي‪ .‬وعبممار ة التحفممة‪ .‬ويكممره الطهممر بفرضممل المرأ ة للصخلف فيمم ه ‪ ،‬وقيممل‪ :‬بممل ورد‬ ‫النهي عن ه وع ن الطهر م ن إناء النحاس اهم‪.‬‬ ‫النجاسات‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يتبممع الفممرع أخممس أبمموي ه ف م سممبعة أشممياء‪ :‬النجاسممة ‪ ،‬وتري الذبيحممة ‪،‬‬ ‫والناكحممة ‪ ،‬وتري الكممل ‪ ،‬وامتنمماع الترضممحية فم متولد بيم نعممم وغيها ‪ ،‬وعد م اسممتحقاق‬ ‫سهم الغنيدمة لتولد بيم فمرس وحار ‪ ،‬وعد م وجوب الزكا ة التولد بيم نمو بعيم وفرس ‪،‬‬ ‫وأش م مرفهدما ف م م الم ممدي ن ‪ ،‬وإيم مماب البم ممدل ‪ ،‬وعقم ممد الزي م ة ‪ ،‬وأخفهدمم مما ف م م الزك ا ة والضم ممحية ‪،‬‬ ‫وأغلظهدم مما فم م جم مزاء الص مميد ‪ ،‬ويتب ممع الب فم م النس ممب وت م وابع ه كاس ممتحقاق س ممهم ذوي‬ ‫القرب ‪ ،‬وف الرية إن كممان ممم ن أمتمم ه أو أمممة فرع ه ‪ ،‬وف الممولء ومهممر الثممل ويتبممع ال م‬ ‫ف الرق والرية ‪ ،‬فالولد بي ملوكي لالك ال م كولد البهيدمة ‪ ،‬اهم كردي‪.‬‬ ‫]مسممألة(‪ :‬النم لطمماهر ممم ن الدمممي اتفاوقماً ‪ ،‬وكذا غيممه ممم ن بقيممة اليوانمما ت غيم‬ ‫الكلممب والنزي ر علممى العتدمممد ‪ ،‬لكمم ن إن ل م يكمم ن صمماحب ه مسممتنجياً بمماء فهممو متنجممس ‪،‬‬ ‫وم ن ثم حمر م الدممماع علممى مسممتجدمر بممالجر منهدممما ‪ ،‬وإن فقممد المماء واحتمماج إلم الووقاع‬ ‫كدممما ف م النهايممة والغنمم ‪ ،‬ووقيممده ف م التحفممة بوج ود المماء ‪ ،‬وه ذا كدممما لممو تنجممس ذك ره‬ ‫بذي ما ل يعلم أن الاء يفت شهوت ه فيجوز حينئممذ ‪ ،‬واغتفمر فم القلئممد المذي مطلقماً‬ ‫للرضرور ة ‪ ،‬وحيث حكدمنا بطهار ة الن جاز ت الصل ة ف الثمموب الممذي ووقع فيمم ه ولو ممم ن‬ ‫جاع ‪ ،‬نعم يسّ ن غسل ه رلطباً وفرك ه يابسًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ذهمب بعرضمهم إلم لطهمار ة روث المأكول ‪ ،‬بمل ذهمب آخمرون إلم‬ ‫لطهممار ة جيممع الرواث حممت ممم ن الكلممب إل الدمممي ‪ ،‬وجعهممم الهشمميخ عبممد ال م بمم ن أب م‬ ‫بكر باشعيب فقال‪:‬‬ ‫وعطاء والثوري والرويان‬ ‫روث لأكول لدى زهريهم‬ ‫ب والهشيبان‬ ‫وإما م نع واب ن سيي ن والصم‬ ‫مطصخّري والهشع ّ‬ ‫ث اب ن حنبل مالك الريان‬ ‫واب ن خزية منذر حبانم‬


‫ري لغي فرضلة النسان‬ ‫لطهر وزاد الظاهرية والبصخا‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف الاد م للزركهشي‪ :‬المد م كلم ه نمس إل عهشمر ة‪ :‬الكبمد ‪ ،‬والطحمال ‪،‬‬ ‫والسممك ‪ ،‬والممد م البمموس ف م ميتممة السممدمك ‪ ،‬وال مراد ‪ ،‬واليممت بالرضممغطة ‪ ،‬والسممهم ‪ ،‬والنيمم ‪،‬‬ ‫وكذا من ولب خرجا على لون المد م اهمم‪ .‬وف حكدمم ه بطهمار ة المد م البموس إن أراد مما‬ ‫دا م كامن م ماً فل يسم ممتثن ‪ ،‬إذ هم ممو حينئم ممذ ليم ممس دم م ماً ‪ ،‬أو إذا تلم ممب وتلم مموث بم مم ه غيم ممه‬ ‫فدمدمنوع لن ه نس ‪ ،‬اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال )بج(‪ :‬وم ن القيء ما عاد حالً لو م ن مغلظ ‪ ،‬فل يب تسبيع‬ ‫الفممم منمم ه كالممدبر ‪ ،‬نعممم اعتدمممد )ع ش( عممد م وجوب التسممبيع ممم ن خممروج ممما ممم ن شممأن ه‬ ‫السممتحالة ‪ ،‬وإن لم يسممتحل كمماللحم إل إن خممرج ممم ن الفممم كممذلك ‪ ،‬ووجوب ه ممما شممأن ه‬ ‫عممدمها وإن اسممتحال اه مم‪ .‬ول يممب غسممل البيرضممة والولمد إذا خرج ا ممم ن الفممرج ‪ ،‬إن ل م‬ ‫يك ن معهدما رلطوبة نسة ‪ ،‬اهم شر ح روض‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اليمماض الممت تتدمممع فيهمما اليمماه ويلممغ الكلب فيهمما نسممة إن‬ ‫تغيمم ت ‪ ،‬فل يعفممى عدممما ل تعممم البلمموى بمم ه منهمما ‪ ،‬فدممم ن أصمماب ه شمميء ممم ن ذلممك لزم ه‬ ‫تسممبيع ه ‪ ،‬كدممما لممو وقصممدها ال مراز فوضمع فيهمما اللممود فيلزم ه تسممبيعها وتسممبيع ممما تقممق‬ ‫ملوقات ه نو بدن ه ‪ ،‬وير م علي ه تلويث السجد بمم ه ‪ ،‬إذ ل ضممرور ة إلم ذلممك ‪ ،‬ومثممل ذلممك‬ ‫ممما لممو ضممرب الكلممب بنحممو سممكي مممع الرلطوبمة ف م أحممد الممانبي ‪ ،‬إذ ل مممال للعفممو‬ ‫حينئمذ ‪ ،‬ويوز اسمتعدمال أوانم العموا م المذكوري ن وم ؤاكلتهم حيمث لم يتحقمق ملوقما ة ناسمة‬ ‫لا‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬خممذ وقاعممد ة ينبغممي العتنمماء بما لكممثر ة فروعهمما ونفعهمما ‪ ،‬وهي كممل‬ ‫عيم م لم م ت ممتيق ن ناس ممتها لك مم ن غلب ممت النجاس ممة فم م جنس ممها ‪ ،‬كثي مماب الص ممبيان ‪ ،‬وجهل ممة‬ ‫الزاري م ن ‪ ،‬والت ممديني م مم ن الكف ممار بالنجاس ممة كأكل ممة الن ممازير أرجم ح الق م مولي فيه مما العدم ممل‬ ‫بالصممل وهو الطهممار ة ‪ ،‬نعممم يكممره اسممتعدمال كممل ممما احتدمممل النجاسممة علممى وقممرب ‪ ،‬وكل‬ ‫عي م تيقن ماً ناسممتها ولمو بغلممظ ث م احتدمممل لطهارت ا ولمو علممى بعممد ل تنجممس ملوقممات ه ‪،‬‬ ‫فحينئ ممذ ل يك ممم بنجاس ممة دكم اكي الزاريم ن وال م مواتي وزواروقه ممم ال ممت ش مموهد ت الكلب‬ ‫تلحسممها ‪ ،‬أو ل يكممم بنجاسممة اللحمم أو المو ت الوضوع عليهما ‪ ،‬وما لوقماه مم ن أبممدان‬ ‫النمماس إل إن شمموهد ملوقاتمما للنجاسممة ‪ ،‬فتكممون البقعممة الممت لسممها الكلممب نسممة ‪ ،‬وكذا‬ ‫ممما لوقاهمما يقين ماً بهشمماهد ة أو إخبممار عممدل مممع الرلطوبة وقبممل احتدمممال لطهرها بممرور سممبع‬ ‫جريا ت باء بتاب لطهور ‪ ،‬ول يتعدى حكدمها لباوقي الدكان فرضلً ع ن غيه ‪ ،‬وكل لمم‬ ‫وح و ت وغيه ا خممرج ممم ن تلممك الممماك ن مك مو م بطهممارت ه ‪ ،‬إل ممما تيقمم ن ملوقممات ه لنفممس‬


‫الل التنجس ول يهشق ويعم البتلء ب ه وإل عفمي عنمم ه أيرضماً ‪ ،‬وقممال ه أبمو وقرضمما م وخالف ه‬ ‫اب ن حجر ‪ ،‬وف النهاية‪ :‬والرضابط أن كل ما يهشق الحتاز عن ه غالباً يعفى عن ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬رجح أبو وقرضا م لطهار ة صيفة اللحم الت يقال لا العلق ‪ ،‬وناسة‬ ‫صمميفة العيممد لختللطهمما بمما فم جمموف ه ‪ ،‬والممذي نعتدمممده أن الصمميفة مطلقماً إممما لطمماهر ة أو‬ ‫متنجسممة معفمّو عنهمما ‪ ،‬فل ينجممس ممما دهمم ن بمما أو مسممت ه ‪ ،‬لكمم ن ل ينبغممي التسمريح بمما‬ ‫فم السمجد مطلقماً للصخلف فم لطهارتا ممع التممأذي بكراهممة النفممس لمما اهمم‪ .‬وقلممت‪ :‬وأفممت‬ ‫بالطهممار ة الناشممري وأبممو مرم ة وأبممو صممهي اه مم‪ .‬وعبممار ة ك الصممل يعن م الصمميفة كدممما ف م‬ ‫نسممصخة الممذي يتدمممع مممع الممد م فم حمموض ثم يعلممو الصمّل فيؤخذ ل يرضممر اختللطمم ه ‪ ،‬إذ‬ ‫الظاهر أن الصل الذكور إما لطاهر أو نس ‪ ،‬معفّو عنم ه للعفمو عمم ن المد م التحلمب مم ن‬ ‫الكبمد ‪ ،‬ولقممول عائهشمة رضي الم عنهما‪" :‬كنمما نطبممخ البمة علممى عهممد رسول الم فتعلوها‬ ‫الصممفر ة ممم ن الممد م فيأكممل ول ينكممره" ووقمد اتفممق ابنمما حجممر وزياد و م ر وغيهم علممى‬ ‫لطهممار ة م مما ف م جمموف الس ممدمك الصممغي ممم ن ال ممد م وال ممروث ‪ ،‬وج واز أكل مم ه معمم ه ‪ ،‬وأنمم ه ل‬ ‫ينجس ب ه المده ن ‪ ،‬بمل جمرى عليمم ه م ر الكمبي أيرضماً ‪ ،‬ولن لنمما وقممولً وقوي اً أن السممدمك‬ ‫ض إذا وضع ف الهشدمس‪.‬‬ ‫ل د م ل ه لن ه يبي ّ‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬الممذي يظهممر أن الهشمميء السممود الممذي يوجد ف م بعممض اليتممان‬ ‫وليممس بممد م ول لممم نممس ‪ ،‬إذ ص مريح عبممار ة التحفممة أن كممل شمميء ف م البممالط ن خممارج‬ ‫عمم ن أجمزاء اليموان نممس ‪ ،‬ومنمم ه هممذا السممود للعلممة الممذكور ة إذ هممو د م أو شممبهة ‪ ،‬ووقد‬ ‫ص ممرحوا بنجاس ممة ال ممرز ة ال ممت فم م الك ممرش كحص ممى الكل ممي والثان ممة ‪ ،‬لروجه مما م مم ن مع ممدن‬ ‫النجاسممة مممع شممبهها بالطمماهر فممأول هممذا السممود ‪ ،‬ولنمم ه فرضمملة مسممتحيلة وهي نسممة إل‬ ‫ما استثن ‪ ،‬وم ن وقال بطهارت ه فقد أخطأ‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نقل ع ن البيهدمي أنم ه وقمال‪ :‬فم الصمح أن ذرق السمدمك والمراد وما‬ ‫ي ممرج م مم ن فيه مما ن ممس ‪ ،‬وفم البان ممة أن مم ه لط مماهر ‪ ،‬ومممع الك ممم بالنجاس ممة يعف ممى عن مم ه إذا‬ ‫عدمت ب ه البلوى كد م الباغيث ‪ ،‬وأفممت ابمم ن كبم بمأن بصماق المراد وهو بلوقهما لطماهر ‪،‬‬ ‫وما فم بممالط ن ذنبهمما نممس علممى الصممحيح ‪ ،‬وأفممت عبممد الم باسممودان بممأن الممارج ممما ل‬ ‫نفممس لمم ه سممائلة عنممد وقتلمم ه إن خممرج حممال حيممات ه وليممس بمم ه تغيم فطمماهر كريق الدمممي ‪،‬‬ ‫أو بع ممد م مموت ه فنج ممس مطلق ماً ‪ ،‬إذ اليت ممة وجي ممع أجزائه مما نس ممة ‪ ،‬وإن مما ل م تنج ممس ال ممائع‬ ‫للنص ‪ ،‬ولو شك ف شعر ألطاهر أ م نس فطاهر ‪ ،‬وألق ب ه ف المواهر العظممم بلف‬ ‫اللحم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬يصي العصي خلً م ن غيم تدممر فيكممون لطمماهراً فم ثلث صمور‬ ‫وهي‪ :‬فيدممما إذا صممب العصممي ف م الممدن العممتيق بالممل ‪ ،‬وفيدممما إذا جممرد ت حبمما ت العنممب‬


‫م ن عناوقيده وملىء منها الدّن ولطي رأس ه ‪ ،‬ومثلم ه الرلطب إن أخمب عممدل بتصخللمم ه حينئمذ‬ ‫ب خ مّل عل ممى‬ ‫م مم ن غي م تدم ممر ‪ ،‬وإل فيتب ممع الغ ممالب م مم ن التصخدم ممر وعممدم ه ‪ ،‬وفيدم مما إذا ص م ّ‬ ‫عص ممي دونمم ه ب ممل أو مس مماوي ه كدم مما وق ممال ه اب مم ن حج ممر والطي ممب ‪ ،‬ووقممال م ر ‪ :‬إن أخ ممب‬ ‫عدل يعرف ما ينع التصخدمر وما ل اتبع ‪ ،‬وإل حكم بالغالب م ن التصخدمممر وعدم ه ‪ ،‬بممل‬ ‫لنمما وج ه مرج و ح يمموز تقليممده بهش مرلط ه أنمم ه يتصخلممل العصممي حينئممذ ‪ ،‬وإن كممان أكممثر ممم ن‬ ‫المل ‪ ،‬ولو وضع التدممر بنمواه فم الماء حمت تلمل كعمماد ة أهممل البصمر ة ‪ ،‬فقيمماس ممما ذكره‬ ‫ابمم ن حجممر ف م اليعمماب ممم ن العفممو عمم ن حبمما ت العناوقيممد ونموى التدمممر أنمم ه يطهممر وج رى‬ ‫غيه على عد م العفو ع ن ذلك ‪ ،‬وف النهاية‪ :‬ول فمرق فم العصمي بيم التصخمذ مم ن نموع‬ ‫واحممد أو أن مواع ‪ ،‬فلممو جعممل فيمم ه عس ملً أو سممكراً ‪ ،‬أو اتممذه ممم ن نممو عنممب ورمان أو‬ ‫ل ‪ ،‬وليمس ذلمك تللً بصماحبة عيم ‪ ،‬لن نفمس ذلمك كلم ه‬ ‫بمّر وزبيمب لطهمر بمانقلب ه خ ً‬ ‫يتصخدمممر ‪ ،‬ول يرضممر وضمع النبيممذ أو العصممي علممى الدمممر ‪ ،‬وعكسمم ه كدممما لممو أريقممت خممر‬ ‫فصب ف إنائها خر أخرى‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل يطهممر ظمماهر الممدن التشح إليمم ه الدمممر وقبممل تللهمما إذ ل ضممرور ة‬ ‫إليمم ه بلف البممالط ن ‪ ،‬نعممم ممما ارتفممع أو انفممض إليمم ه ممم ن الممدّن بغيم الغليممان ‪ ،‬بممل بوضع‬ ‫شيء أو أخذه ل يطهر هو أيرضاً لعد م الرضرور ة ول هي لتصممالا بنجممس اه م إيعمماب‪.‬‬ ‫ومنمم ه للصخممل خممس صممور لطمماهر ة وقطعماً إذا تللممت ممم ن غيم عيم ول إمسمماك بممل اتفاوقماً ‪،‬‬ ‫أو علممى الصممح إذا تللممت بعممد إمسمماك ‪ ،‬ووقال العراوقيممون‪ :‬ل تطهممر غيم التمة ‪ ،‬أو ل‬ ‫تطهر وقطعاً إذا لطرحت العي وقصداً ‪ ،‬أو على الصح إن كانت بغي وقصممد ‪ ،‬أو تطهممر‬ ‫علم ممى الص م ممح أيرض م ماً إذا نقل م ممت م م مم ن ن م ممو ش م ممس ‪ ،‬ول ي م مر م التصخل م ممل ب م مم ه لن م مم ه س م ممبب‬ ‫لصلحها م ن غي مذور اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أصاب جلد اليتة ناسة مغلظة ‪ ،‬ل يكف غسل ه وقبل الدبغ ‪ ،‬بل ل‬ ‫بد م ن تسبيع ه بعده ‪ ،‬لن ه وقبل ه ل يكمم ن وقممابلً للتطهيم ‪ ،‬وأخمذ منمم ه سممم أن نمو عظمم‬ ‫اليتممة إذا أصمماب ه مغلممظ ل يطهممر بغسممل ه أبممداً ‪ ،‬فينجممس ماسمم ه رلطب ماً ناسممة مغلظممة اهم م‬ ‫م ممدابغي وف م ي ن مموه وزاد‪ :‬ونق ممل الهش مموبري ع مم ن الهش مميخ زكريم ا أن مم ه يطه ممر م مم ن الغلظ ممة‬ ‫بتسبيع ه‪.‬‬ ‫إزالة النجاسة‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬تر م مباشر ة النجاسة مع الرلطوبة لغي حاجة فيجب غسلها فوراً ‪،‬‬ ‫بلف مم ه لاج ممة كالس ممتنجاء ‪ ،‬وغس مملها م مم ن ن ممو ب ممدن ‪ ،‬ووضممعها فم م ن ممو زرع أو بنح ممو‬ ‫وقصد ‪ ،‬وكذا التداوي بهشرط فقد لطاهر صال‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬وقطمرا ت بممول متفروقا ت ووقعممت بسممجد ‪ ،‬ومر النمماس فم الممل مممع‬ ‫ترلطب أرجلهم ‪ ،‬ل يب إل غسل مل البممول فقمط ‪ ،‬ل كممل المل للهشممك فم تنجسم ه ‪،‬‬ ‫إذ يتدمل ممرور التوضئي علمى النجاسمة وعلمى الوضع الطماهر ‪ ،‬والقاعممد ة أننما ل ننجممس‬ ‫بالهشك‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أفت اب ن حجر بأن الكفي كعرضو واحد حكدماً ‪ ،‬فإذا غسملهدما معماً‬ ‫م مم ن ناس ممة بدم مما أو بأح ممدها كف ممى ‪ ،‬وأف ممت أيرضم ماً بم مواز غس ممل النجاس ممة بطعم مو م عن ممد‬ ‫الاجممة ‪ ،‬كغسممل لثمموب إبريسممم يفسممده الصممابون ‪ ،‬ونالممة لغسممل يممد ‪ ،‬وملممح لممد م كدممما فم‬ ‫الدموع اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ووقعممت ف م الصممبغ أجمزاء نسممة ‪ ،‬فممإن كممانت ممما تنعقممد فيمم ه ول‬ ‫يزيلهمما المماء كزب ل ل م يكممف غدمممر الصممبوغ بالمماء ‪ ،‬بممل ل بممد ممم ن إزالممة تلممك الج مزاء ‪،‬‬ ‫فإن تعذر فحكدمها حكمم نممس العيم الممذي تعمذر تطهيممه ‪ ،‬وإن لم تكمم ن كممذلك لطهمر‬ ‫بغدمممره فم ممماء كممثي أو ورود وقليممل عليمم ه ‪ ،‬وإن بقممي اللممون فم الممل أو الغسممالة ‪ ،‬كدممما‬ ‫يطهمر الصمبغ النفمرد أو الصخرضموب بتنجمس أو نمس بمذلك اهمم‪ .‬وف ب نموه زاد‪ :‬ووقال‬ ‫القاضممي يطهممر الصممبوغ بممالنجس أي مطلق ماً بمما ذك ر وإن بقممي اللممون ‪ ،‬وممال إليمم ه ف م‬ ‫القلئد ومدمد ب ن أحد فرضل وبلحاج والريي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[ وقممال بممج‪ :‬والاصممل أن الصممبوغ بعي م النجاسممة كالممد م ‪ ،‬أو بممالتنجس‬ ‫الممذي تفتتممت فيمم ه النجاسممة أو لم تتفتممت كممان الصممبوغ رلطبماً يطهممر إذا صممفت الغسممالة‬ ‫ف فيطهممر بغدمسمم ه‬ ‫م ن الصبغ ‪ ،‬أما الصبوغ بتنجس ل تتفتت فيمم ه النجاسممة والصممبوغ جمما ّ‬ ‫ف وقلتي أو صب ماء يغدمره وإن ل تصممف الغسممالة ‪ ،‬فقممولم‪ :‬ل بممد فم لطهممر الصممبوغ‬ ‫م ن أن تصفو الغسالة مدمول علمى مما صممبغ بنجمس أو ملمموط بنجمس العيم ‪ ،‬اه م سمم‬ ‫ولطب‪.���‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬أفممت ابمم ن مطيم فم نيممل ووقعممت فيمم ه ناسممة فممتك حمت جمد ول‬ ‫يتصمماب فصممب عليمم ه ممماء يغلبمم ه وهمو ف م حوضم ه فهش مرب ه ث م ش مربت ه الرض بممأن ه يطهممر‬ ‫كالجّر العجون بالنجس ‪ ،‬والظاهر عد م لطهره والفرق واضح‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬تنجس مائع كده ن وغسل بنجاسممة غيم متفتتممة ثم لوقممى جاممداً‬ ‫كممدوقيق اش ممتط ف م لطهممارت ه زوال أوصمماف ال ممائع إل م مما عسممر ‪ ،‬ه ممذا إن كممان لمم ه أي‬ ‫الممائع وصف ‪ ،‬وإل كفممى جممري المماء عليمم ه بيممث يظمم ن وص ول ه إل م جيممع أجزائمم ه ‪ ،‬كدممما‬ ‫لو عج ن لب ببول فيطهر بالطن ه بنقع ه ف الاء ولو مطبوخاً رخواً يصل ه الاء‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬لم علي ه د م غي معفّو عنم ه ذر عليم ه ملمح فتهشمربا لطهمر بإزالمة‬ ‫الد م ‪ ،‬وإن بقي لطعم اللح كحب أو لمم لطبمخ ببمول فيكفمي غسمل ظماهره ‪ ،‬وإن بقمي‬ ‫لطعم البول ببالطن ه إذ تهشرب ما ذكر كتهشرب السا م ‪ ،‬كدما ف التحفة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ك(‪ :‬تنجممس عرضممو شممصخص كيممد ج مزار أو شممفرت ه وبم ه دهمم ن أو‬ ‫نو حلمتيت ‪ ،‬فل بمد مم ن إزالمة أثمر نمو المده ن ممع النجاسمة لنم ه صمار متنجسماً ‪ ،‬كدمما‬ ‫لو تنجس الده ن ث ده ن ب ه نو جرب أو تنجس ب ه العرضو ‪ ،‬فل بد م ن إزالت ه ولو‬ ‫بنح ممو ص ممابون عل ممى العتدم ممد إل م مما عس ممر زوال مم ه ‪ ،‬زاد ب‪ :‬ووقممد يف ممرق ب ممأن الهش ممقة فم م‬ ‫مسألة الزار ‪ ،‬بل الرضرور ة أظهر بكممثر ة تكمراره وف تكليفم ه نممو السممدر كمل ممر ة مهشممقة ‪،‬‬ ‫فينبغ ممي الكتف مماء بج ممرد إزال ممة أوصمماف النجاس ممة ل الدس ممم ‪ ،‬لن الهش ممقة تل ممب التيس ممي ‪،‬‬ ‫ولن مم ه يعف ممى ع مم ن ك ممل م مما يهش ممق الح متاز عن مم ه كدم مما ف م النهاي ممة ‪ ،‬ل س مميدما ووقممد وق ممال‬ ‫بطهار ة روث الأكول مالممك وأحممد وغيها كدمما مممر اهمم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقال السميد علمي الونائي‬ ‫ف كهشمف النقماب‪ :‬لمو دهم ن عرضموه بمده ن متنجمس كفماه جمري الماء عليم ه وإن لم يمزل‬ ‫أثر الدسومة ‪ ،‬لن ه بانبسالط ه على العرضو يصل الاء إل جيع أجزائ ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الذهب وجوب غسل ممما أصماب ه الكلمب مممع الرلطوبة ولو معرضماً ممم ن‬ ‫صمميد علممى العتدمممد ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬يممب تقممويره ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬يعفممى عمم ن مممل نمماب ه وظفممره ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬لطمماهر ‪،‬‬ ‫وقممال فم المممداد ونقلمم ه البجيمي عمم ن ) م ر(‪ :‬ممما عممدا الخيم ة وزاد ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬تكفممي السممبع‬ ‫م ن غي تتيب ‪ ،‬ووقيل‪ :‬يب مر ة فقط اهم ‪ ،‬ولو لم تممزل العيم إل بسممت غسمل ت مثلً‬ ‫حسبت مر ة على العتدمد ‪ ،‬لك ن يكفي التتيب فم إحمداها وقبممل إزالمة العيمم ‪ ،‬اه م حاشمية‬ ‫الهشروقاوي‪ .‬ولو جمع غسمل ت الكلمب فم إنمماء ووقد تمرب فم إحمداها فل بممد مم ن غسممل ه‬ ‫سممبعاً م ممع الت متيب ‪ ،‬لن مما ص ممار ت ناس ممة مس ممتقلة ‪ ،‬وق ممال ه اب مم ن أب م ش مريف وتبعمم ه ع ش‬ ‫وحف ‪ ،‬ووقال سم‪ :‬إن ترب الول كفى وإل أعاد التاب اهم جل‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬أصمماب ه شمميء ممم ن الرض التابيممة وقبممل تمما م غسمملها ل م يممب ت متيب ه‬ ‫وقياس ماً علممى ممما أصمماب ه ممم ن غي م الرض بعممد ت متيب ه وقممال ه الطيممب ‪ ،‬ووقمال ) م ر(‪ :‬يممب ‪،‬‬ ‫وحل اب ن حجر عد م الوجوب على ذا ت التاب التطاير ‪ ،‬أما ما لوقاه م ن نو الثمموب‬ ‫فيجب تتيب ه ‪ ،‬اهم كردي‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬الغسممالة لطمماهر ة إذا لم تتغيم ووقد لطهممر الممل ‪ ،‬وإل فهممي نسممة مممع‬ ‫الل ‪ ،‬لن البلمل النفصمل بعممض مما بقممي بالمل ‪ ،‬ول يتبعممض المماء القليممل لطهممار ة وناسمة‬ ‫كذا وقالوه ‪ ،‬لك ن وقال البجيمي على الوقناع وقمول ه لن النفصممل المم ‪ ،‬هممذا التعليممل يعطممي‬ ‫أن ه يلز م م ن لطهار ة أحدها لطهار ة الخر ‪ ،‬وم ن ناسة أحدها ناسة الخر ‪ ،‬وهو ظاهر‬ ‫ش مر ح الممروض ‪ ،‬وذك ر ق ل ممما حاصممل ه‪ :‬أنمم ه ل يل مز م ممم ن ناسممة الغسممالة ناسممة الممل ‪،‬‬


‫ولعل الّولم مفروض فيدما إذا كان الغسل ف نو إجانة‪ .‬والثان فيدمما إذا كمان بالصمب‬ ‫والغسول بي يدي ه اهم شيصخنا‪.‬‬ ‫الجتهاد‬ ‫]فائد ة[‪ :‬شروط جواز الجتهماد أحمد عهشمر‪ :‬كمون كمل مم ن الهشمتبهي لم ه أصمل‬ ‫ف التطهي أو الل ‪ ،‬وللعلمة في ه مال ‪ ،‬وظهورها وبقاء الهشتبهي وتعدد الهشممتب ه ‪ ،‬والعلممم‬ ‫بتنجمس أحمدها أو ظنمم ه بمب عمدل روايممة ‪ ،‬والصممر فم الهشمتب ه ‪ ،‬واتسماع المووقت للجتهمماد‬ ‫والطهممار ة والصممل ة ‪ ،‬وإل صمملى وأعمماد ‪ ،‬وك ون النممائي لواحممد علممى ممما وقيممل ‪ ،‬اعتدمممد ابمم ن‬ ‫حجم م ممر و ) م ر( ‪ ،‬خلفم م مم ه ‪ ،‬وأن ل يهشم م ممى منم م مم ه ضم م ممرراً كالهشم م ممدمس ‪ ،‬وأن يسم م مملم مم م مم ن‬ ‫التعممارض ‪ ،‬كصخممب عممدلي تعممذر الدمممع بينهدممما فيتسمماوقطان ‪ ،‬إل إن كممان أحممدها أوثق أو‬ ‫أكممثر فيؤخ ذ بمم ه ‪ ،‬ويزي د وج وب الجتهمماد بممدخول ال مووقت ‪ ،‬وعمد م تيقمم ن الطهممار ة ‪ ،‬وعمد م‬ ‫بلوغهدما باللط وقلتي اهم كردي‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ش(‪ :‬اش ممتب ه ت مراب لطه ممور بغي ممه وتي مم ‪ ،‬فل ب ممد لص ممحة الص ممل ة م مم ن‬ ‫خلطهدما كالائي ‪ ،‬ويظهر أنمم ه ل يممتيدمم بكممل فم اشممتباه الطهممور بالسممتعدمل ‪ ،‬والفممرق بينمم ه‬ ‫وبيم المماء عسممر إزالممة المتاب الول عمم ن العرضممو ‪ ،‬إذ يرضممر الليممط فيمم ه وإن وقممل بلف‬ ‫الاء ‪ ،‬فلو فرض تنقية العرضمو منم ه صمح ‪ ،‬لكم ن ل بمد مم ن المز م بالنيمة بمأن يأخمذ كفماً‬ ‫م ن هذا وكفاً م ن هذا ويسح بدما الوج ه ناوياً ث يعكس‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬اجتهد ف ماءي ن فظ ن لطهار ة أحدها فتوضأ ب ه وصلى ‪ ،‬وأراق الخر‬ ‫كدما هو السنة ث أحدث ل يتوضأ ثانيماً ببقيمة الول ‪ ،‬لوجوب الجتهماد لكمل وضوء ‪،‬‬ ‫ول يتهد حينئذ لفقد شرلط ه وهو التعدد ‪ ،‬بل يممتيدمم ويصمملي ول إعمماد ة عليمم ه ‪ ،‬وقممال ه فم‬ ‫المداد ‪ ،‬وهي مسألة نفيسة غامرضة معلومة م ن كلمهم ‪ ،‬فإن ل يرق الخر وبقي ممم ن‬ ‫الول بقي ممة أعم مماد الجته مماد ‪ ،‬ث م م أن ظهم ممر ل مم ه لطهم ممار ة الول أيرض م ماً اس ممتعدمل ه أو الثم ممان‬ ‫أراوقهدممما ث م تيدمممم ‪ ،‬واعلممم أن لممزو م الجتهمماد مقيممد بمما إذا لم يكمم ن ذاك راً للممدليل الول‬ ‫كدما ف النهاية وسم ‪ ،‬وإل فل يب ويتوضأ ثانياً وثالثاً ‪ ،‬وهل ذلك عا م سمواء بقممي‬ ‫الخر أو تلف ظاهر إلطلوقهم ‪ ،‬نعم ث رأيت سم استقرب ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل يقبممل خممب الفاسممق إل فيدممما يرجع لمواب نممو دعمموى عليمم ه ‪ ،‬أو‬ ‫فيدممما ائتدمنمم ه الهشممرع عليمم ه ‪ ،‬كإخبممار الفاسممقة بانقرضمماء عممدتا ‪ ،‬أو إخبمماره بممأن هممذه الهشمما ة‬ ‫مممذكا ة فيحكممم ب مواز أكلهمما ‪ ،‬وك ذا بطهممار ة لدمهمما تبع ماً ‪ ،‬وإن كممان ل يقبممل خممبه ف م‬ ‫تطهيم الثمموب وتنجيسمم ه وإن أخممب عمم ن فعممل نفسمم ه ‪ ،‬اه م بامرمة‪ .‬لكمم ن اعتدمممد ابمم ن حجممر‬ ‫والهشيخ زكريا ‪ ،‬وقبول وقول ه لطهر ت الثوب ل لطهر‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬الب الواوقع ف القلب صدوق ه بأن غلب على القلب صدوق ه ‪ ،‬وهو‬ ‫ال مراد بقممولم‪ :‬العتقمماد المماز م يممب العدمممل بمم ه علممى ممم ن صممدوق ه كممذلك ‪ ،‬وإن ل م يثبممت‬ ‫عند الاكم ‪ ،‬ول يك ن الصخب مكلفاً عدًل ‪ ،‬فإن ظ ن صدوق ه ممم ن غيم غلبممة جمماز وذلممك‬ ‫ف خس عهشر ة مسمألة تنجمس نمو اليماه ‪ ،‬ونقمض الوضوء مم ن نمو ممس وريح ‪ ،‬وتووقف‬ ‫إزالة النجاسة على نو صابون أو عدم ه ‪ ،‬ودخول الووقت والقبلة ‪ ،‬وكهشف العممور ة ‪ ،‬وووقوع‬ ‫النجاسممة ‪ ،‬ودخممول رمرضممان وشم ّوال وذي الجممة ‪ ،‬أو شممهر معي م منممذور صمموم ه ‪ ،‬وشمعبان‬ ‫بالنسممبة لرمرضممان فيجممب الصمو م عليمم ه ‪ ،‬وعلممى ممم ن صممدوق ه بتدمممام ه ‪ ،‬ولطلمموع الفجممر ‪ ،‬وغروب‬ ‫الهشممدمس ‪ ،‬وتعليممق الطلق بممأي شممهر كممان ‪ ،‬بممل وف أكممثر أبمواب الفقمم ه ‪ ،‬كدممما نقلمم ه ابمم ن‬ ‫زياد عمم ن الهشمميخ زكريا ‪ ،‬ويوز العدمممل بقمول ه‪ :‬ول يممب ‪ ،‬وإن غلممب علممى وقلبمم ه صممدوق ه فم‬ ‫س ممبع مس ممائل‪ :‬عم ممد م ال مماء ‪ ،‬ومبي ممح الم ممتيدمم ‪ ،‬وف م وا ت الدمعم ممة ‪ ،‬والخبم ممار ب ممولء زوج لري م د ة‬ ‫التزويج ‪ ،‬وكذا للدمعتد ة الت جهلت أشهرها أو كانت عدمياء أو مبوسة‪.‬‬ ‫خصال الفطرة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬هممذان البيتممان فم خصممال الفطمر ة الممت ابتلممي بمما إبراهيممم الليممل عليمم ه‬ ‫السل م‪:‬‬ ‫ص لهشارب <> دوا م سواك واحفظ الفرق للهشعر‬ ‫ترضدمض واستنهشق ووق ّ‬ ‫ختان ونتف البط حلق لعانة <> ول تنس الستنجاء والقلم للظفر‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ع ش‪ :‬لممو نممذر السمواك حممل علممى التعممارف ممم ن ذلممك السممنان‬ ‫وما حولا اهم ‪ ،‬وأفت الزمزمي بأن ه ل بد لصل السنة م ن استيعاب السنان وما حولا‬ ‫أي ظاهراً وبالطناً ‪ ،‬ووقال أبو مرمة‪ :‬ل شك أن سقف اللق م ن أكدمل ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال البجيمي علممى الوقنمماع‪ :‬والاصممل أن أحكممام ه أي السمواك أربعممة‪:‬‬ ‫واجب كأن تووقف علي ه إزالة ناسة أو ريح كري ه ف جعمة ‪ ،‬وح را م كسمواك الغيم بغيم‬ ‫إذن ه وعلم رضاه ‪ ،‬ومكروه ممم ن حيمث الكيفيممة كاسممتعدمال ه لطمموًل ‪ ،‬وسنة علممى الصممل ‪ ،‬ول‬ ‫تعمتي ه الباحممة لن ممما أصممل ه النممدب ل تع متي ه الباحممة ‪ ،‬ول يكممره الش متاك فم السمواك‬ ‫والهشط والرود خلف ما تظن ه العوا م فإن ذلك لنفمر ة نفوسهم ‪ ،‬ول يمرد نمص بالكراهمة ‪،‬‬ ‫وقممال‪ :‬واللمموف بالرضممم تغي م الفممم ‪ ،‬وبالفتممح كممثي اللممف بالوعمد ‪ ،‬واللممف بفتحممتي الذرية‬ ‫الصالة ‪ ،‬وبإسكان الل م الذرية السوء اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬تممردد ف م التحفممة ف م كراهممة إزالممة اللمموف بغي م الس مواك ‪ ،‬وص ر ح زي‬ ‫بأن ه ل يكمره بنحمو أصمبع ه وكالصمائم الدمسمك ‪ ،‬نعمم إن تغيم فدمم ه بنحمو نمو م لم يكمره ‪،‬‬ ‫وقال ه م ر والطيب خلفاً لب ن حجر ‪ ،‬ولو ما ت الصائم بعمد المزوال حمر م إزالمة خلموف ه‬


‫بالس مواك وقياس ماً علممى د م الهشممهيد ‪ ،‬وقممال ه ) م ر( والطيممب خلف ماً لبمم ن حجممر ‪ ،‬ولمو ممما ت‬ ‫الصممائم بعممد الممزوال حمر م إزالممة خلمموف ه بالسمواك وقياسماً علممى د م الهشممهيد ‪ ،‬وقممال ه ) م ر( اه م‬ ‫بج‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬نقممل الكممردي عمم ن البكممري واليعمماب وغيها أن أغصممان الراك أول‬ ‫م مم ن عرووقمم ه ‪ ،‬وكل م الرافع ممي واب مم ن الرفع ممة والم مما م يقترض ممي التس مموية بينهدم مما ‪ ،‬ووقممال ق ل‪:‬‬ ‫وينبغممي أن ينمموي بالسمواك السممنة ويقممول‪ :‬اللهممم بيممض بمم ه أسممنان ‪ ،‬وش ّد بمم ه لثممات ‪ ،‬وثبممت‬ ‫بمم ه لممات ‪ ،‬وبمارك ل م فيمم ه ‪ ،‬وأثبتن م عليمم ه يمما أرح م الراحيمم‪ .‬ووقمال ف م التحفممة‪ :‬ويس مّ ن أن‬ ‫يكممون الس مواك بمماليدمن ‪ ،‬وأن يعممل خنصممره وإبممام ه تتمم ه ‪ ،‬والثلثممة الباوقيممة ف مووق ه ‪ ،‬وأن يبلممع‬ ‫ريق ه أول استياك ه إل لعذر ول يص ه ‪ ،‬وأن يرضع ه فوق أذن ه اليسرى أو ينصب ه بممالرض‬ ‫ول يعرض ه ‪ ،‬وأن يغسممل ه وقبممل وضمع ه ‪ ،‬كدممما إذا أراد السممتياك بمم ه ثاني ماً ووقمد حصممل بمم ه‬ ‫تغي ‪ ،‬ول يزيد ف لطول ه على شب ‪ ،‬ول يستاك بطرفي ه اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ممم ن فوائممد السمواك أنمم ه يطهممر الفممم ‪ ،‬ويرضي الممرب ‪ ،‬ويبيض السممنان ‪،‬‬ ‫ويطيب رائحة الفم ‪ ،‬ويهشد اللثة ويصفي اللقممة عمم ن نممو البلغممم ‪ ،‬ويذكي الفطنممة ‪ ،‬ويقطممع‬ ‫الرلطوبة ‪ ،‬ويلممو البصممر ‪ ،‬ويبطىممء الهشمميب ويسمّوي الظهممر ‪ ،‬ويرضمماعف الجممر ‪ ،‬ويسممهل النممزع ‪،‬‬ ‫ويذكر الهشهاد ة عند الو ت ‪ ،‬ويورث السعة والغن واليسر ‪ ،‬ويسك ن الصداع وعروق المرأس ‪،‬‬ ‫ويممذهب وجم ع الرض ممرس والف ممر ‪ ،‬ويص ممحح الع ممد ة ويقّويمه مما ‪ ،‬ويزيم د فم م الفص مماحة والعق ممل ‪،‬‬ ‫ويطهممر القلممب ‪ ،‬ويقمموي البممدن ‪ ،‬ويندمممي الولد والممال‪ .‬وذكر بعرضممهم فوائممد أخممر تتمماج إلم‬ ‫تووقيف اهم‪ .‬إيعاب‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يس مّ ن حلممق ال مرأس للرج ل ف م النسممك وسمابع الممولد ة وك افر أسمملم ‪،‬‬ ‫ويكره للدمرضمحي فم عهشممرذي الجمة ‪ ،‬ويبمما ح فيدممما عمدا ذلممك ‪ ،‬إل إن تممأذى ببقماء شممعره‬ ‫أو ش ممق علي مم ه تعه ممده فين ممدب ‪ ،‬اهم م إوقن مماع وبممج‪ .‬وعمم ن أن ممس رض ي ال م عن مم ه وقممال‪" :‬كممان‬ ‫رسول ال يكثر دهم ن رأسم ه وتسمريح ليتم ه"‪ .‬وع ن شمميصخنا ابمم ن علن الكممي‪ :‬ممم ن وقممال إن‬ ‫النممب كممان يممده ن جسممده الهشمريف فقممد اسممتنقص بمم ه عليمم ه السممل م ويهشممى عليمم ه الكفممر ‪،‬‬ ‫اهم م ن زاد العجلن شر ح الزبد‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يكممره حلممق ممما تممت اللقمو م علممى العتدمممد ‪ ،‬إذ لم يممرد فيمم ه‬ ‫نممي وليممس هممو ممم ن اللحيممة ‪ ،‬علممى أنمم ه ل يكممره الخممذ ممم ن لطممول اللحيممة وعرضها كدممما‬ ‫ورد ف الديث ‪ ،‬وإن نص الصحاب علممى كراهتمم ه ‪ ،‬نعممم نممص الهشممافعي رضي الم عنمم ه‬ ‫على تري حلق اللحية ونتفها ‪ ،‬ولو وقيل بتحري نتف الهشيب ل يبعد‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يكممره الخممذ ممم ن لطممول المماجبي لنمم ه تغيي م للممق ال م تعممال ‪ ،‬وع ن‬ ‫الس مم ن وغي ممه أن مم ه ل ب ممأس ب مم ه ‪ ،‬وأن الن ممب فعل مم ه ‪ ،‬اهم م تري د الزج د‪ .‬والعتدمممد ف م تقليممم‬


‫أظف ممار الي ممدي ن أن يب ممدأ بس ممبابة ين مماه إلم م خنص ممرها ثم م إبامه مما ‪ ،‬ثم م خنص ممر يسم مراه إلم م‬ ‫إبامهمما‪ .‬وفم تقليممم الرجلي م ممم ن خنصممر ينمماه إل م يس مراه علممى الت موال ‪ ،‬وقممال ه ف م التحفممة‬ ‫والباجوري تبعاً للحياء ‪ ،‬إل أن ه في ه أخر إبا م اليممد اليدمنم إلم الفمراغ وأبممدى فم ذلممك‬ ‫نكتة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال النممووي‪ :‬ي مر م خرضممب يممدي ورجلممي رجل بنمماء ‪ ،‬وكل م صمماحب‬ ‫البيان والاوردي والرافعي وغيهم يقترضي الّل وهو الصختممار اه م عبمماب‪ .‬وف القلئممد‪ :‬خممص‬ ‫بعض أصحابنا كراهة القزع بتك مواضع متفروقة أو بمانب ‪ ،‬أمما القصمة والقفما فل بمأس‬ ‫بدما للغل م ‪ ،‬وجز م ب ه الفقي ه عبد ال ب ن أب عبيد التيي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬لممو خت م الولمود المم ن بممأن أزي ل ممما يغطممي الهشممفة كفممى ‪ ،‬إذ‬ ‫القص ممد إزالت مم ه كدم مما ل ممو ولممد متونم اً ‪ ،‬ول يس مّ ن حينئ ممذ إم مرار الوسممى بلف ال مرأس ف م‬ ‫الر م‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬نقممل عمم ن الهشمميخ عبممد ال م بلحمماج بافرضممل عمم ن شمميصخ ه الهشمميخ عبممد‬ ‫الرحم ن ب مم ن الهش مميخ عل ممي عل مموي أن مم ه وق ممال‪ :‬رأي ممت فم م بع ممض ش ممرو ح النه مماج أن مم ه ينبغ ممي‬ ‫للهشممصخص وضمع النعممل عرض اً ل لطمموًل ‪ ،‬ورأى بلحمماج الممذكور يومم اً نعلمم ه موضموعة لطممولً‬ ‫ووقد أراد أن ير م فانرف ووضعها عرضًا‪.‬‬ ‫الحجامة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬فم الجامممة علممى الريق بركة وزياد ة فم العقممل والفممظ ‪ ،‬وخيم أيامهمما‬ ‫الح ممد والثني مم ‪ ،‬وف م التلم مّوثم خلف ‪ ،‬وتك ممره يم مو م الس ممبت والربم وع ‪ ،‬وخيم م أووقات مما م مم ن‬ ‫الهشممهر بعممد النصممف ووقبممل آخممره ‪ ،‬وينبغممي أن ل يقممرب النسمماء وقبلهمما بيمو م وليلممة وبعممدها‬ ‫ش عنم ممد العصم ممر ‪ ،‬ول يأكم ممل أثره م ا مال م ماً ‪،‬‬ ‫كم ممذلك ‪ ،‬وإذا أراد الجامم ممة ف م م الغم ممد فليتع م م ّ‬ ‫وليهشرب على أثرها خلّ ‪ ،‬ثم يسممو شمميئاً ممم ن الروقة واللممو ل رائبماً ولبنماً ‪ ،‬ويقمّل شمرب‬ ‫الاء ‪ ،‬والفصد مثلها ‪ ،‬اهم م ن البستان للسدمروقندي‪.‬‬ ‫فروض الوضوء‬ ‫]فائد ة[‪ :‬حكدمة اختصاص الوضوء بذه العرضاء كدما وقيل‪ :‬إن آد م علي ه السل م‬ ‫تمموج ه إل م الهشممجر ة بمموجه ه وتناولا بيممده ‪ ،‬وكان وقممد وضع يممده علممى رأسمم ه ومهشممى إليهمما‬ ‫برجل ه ‪ ،‬فأمر بتطهي هذه العرضاء ‪ ،‬اهم باجوري‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تتعلق بالنية سبعة أحكا م نظدمها بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫حقيقة حكم مل وزم ن <> كيفية شرط ومقصود حس ن‬


‫فحقيقته مما وقص ممد الهش مميء مقتن م اً بفعل مم ه ‪ ،‬ومله مما القل ممب ‪ ،‬وحكدمه مما الوجم وب ‪،‬‬ ‫ومقص ممودها تيي ممز العب مماد ة ع مم ن الع مماد ة ‪ ،‬ك مماللوس للعتك مماف ت ممار ة وللس متاحة أخ ممرى ‪ ،‬أو‬ ‫ي ‪،‬م وعممد م‬ ‫تييممز رتبهمما ك ممالفرض ع مم ن النفممل ‪ ،‬وشم رلطها إس ممل م النمماوي وتييممزه وعلدممم ه ب ممالنو ّ‬ ‫التيممان بنافيهمما ‪ ،‬وعمد م تعليقهمما كممإن شمماء ال م إل إن وقصممد التممبك ‪ ،‬وزمنهمما أي ووقتهمما‬ ‫أول العبادا ت إل الصو م ‪ ،‬وكيفيتها تتلف بسب البواب اهم ش ق‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬تطلممق النيممة علممى معنييمم‪ :‬أحممدها وقصممد العدمممل وإرادتمم ه وانبعمماث‬ ‫النفس إلي ه لتحصيل ما هو مبوب لا ف الال أو اللآل ‪ ،‬وهو لطلمب رضا الم تعمال‬ ‫والوف م ن عقاب ه ‪ ،‬وهذه هي الت بث على تصحيحها جيع العلدماء والصالي ‪ ،‬وهي‬ ‫خارجة عمم ن اختيممار العبممد ‪ ،‬إذ ممما تيممل إليمم ه النفممس خممارج عمم ن الختيممار ‪ ،‬بممل ممم ن وقمموي‬ ‫إيممان ه ‪ ،‬وكثر خمموف ه ‪ ،‬وعظدمممت رغبتمم ه فيدممما أعممد الم لوليممائ ه ‪ ،‬ووقل التفممات ه إلم ممما سمواه ‪،‬‬ ‫صممار ت وقصمموده وإراداتمم ه ف م أغلممب حرك ات ه تصمميل رض ا ممم ن آممم ن بمم ه ‪ ،‬ومما يبعممد ممم ن‬ ‫عقاب ه ‪ ،‬وم ن ضعف إيان ه ‪ ،‬وغلبت علي ه الهشهوا ت ‪ ،‬وكثر ت رغبت ه ف زه ر ة الممدنيا ‪ ،‬صممار ت‬ ‫وقصوده مقصور ة ع ن ذلك ‪ ،‬وإن أتى بأعدمال ظاهرها لطاعة ‪ ،‬نعممم للعبممد اختيممار فم هممذه‬ ‫النية ‪ ،‬وتصحيحها بتقوية أسبابا م ن اليان بوله ‪ ،‬والرغبمة والرهبمة فيدمما أعممد ممم ن الثمواب‬ ‫والعقمماب ‪ ،‬لتنبعممث الراد ة الصممالة الثدممر ة للتجممار ة الرابممة ‪ ،‬وحكممم هممذه الوجوب فم جيممع‬ ‫أن مواع الطاعمما ت ‪ ،‬والنممدب ف م جيممع الباحمما ت وف تممرك العاصممي والكروها ت‪ .‬والثممان علممى‬ ‫وقصد الهشيء مقتناً بفعل ه ‪ ،‬وهذه هي الت يبحمث عنهما الفقهماء ‪ ،‬وهي فم القيقمة عيم‬ ‫الول ‪ ،‬وإنا امتاز ت عنها باستحرضار ذلك عند ابتداء الفعل ‪ ،‬ووجوب ذلك الستحرضار‬ ‫مبن على أن وجوب ه لز م ‪ ،‬إما لتدميي العبمماد ة عمم ن العمماد ة كالغسممل المواجب ‪ ،‬أو السممنون‬ ‫م ن غسل التبد ‪ ،‬وإما لتدمييز راتب العباد ة بعرضها ع ن بعض ‪ ،‬كالصل ة تكون فرض اً أو‬ ‫ل ‪ ،‬فكل ما كان م ن العبادا ت مهشتبهاً بالعاد ة أو على مراتب متلفممة لمز م استحرضممار‬ ‫نف ً‬ ‫وقصده عند ابتدائ ه ‪ ،‬إل نو الصمو م والزكا ة ممما جمّوز الهشممرع فيمم ه تقممدي الستحرضمار ‪ ،‬وما‬ ‫ل م يك مم ن ك ممذلك فل ‪ ،‬ب ممل اللز م في مم ه الني ممة ب ممالعن الول وهمو إراد ة وجم ه ال م تع ممال ‪،‬‬ ‫فعلمم أنم ه إمما أن تمب النيتمان معماً كدمما ممر أو الول فقمط ‪ ،‬فيدمما سملم مم ن الشمتباه‬ ‫والختلف ‪ ،‬وذلك كالسل م والذان ومطلق الذكار والقراء ة ‪ ،‬أما العادا ت وترك العاصي‬ ‫والكروها ت فل تب لمما نيمة ‪ ،‬بممل تنمدب الول ليثماب عليهما ‪ ،‬ولو أشمرك فم النيممة ممما‬ ‫ل تطلممب لمم ه نيممة فممات ه الكممل عنممد ابمم ن عبممد السممل م ‪ ،‬واعتممب البمماعث عنممد الغزال م اه مم‪.‬‬ ‫وقلممت‪ :‬رجع ابمم ن حجممر ف م حاشممية اليرضمما ح وأحممال عليمم ه ف م غيه ا أن لمم ه ثواب ماً بقممدر‬ ‫وقصممده الخممروي وإن وقممل‪ .‬واعتدمممد ) م ر( كل م الغزالمم ‪ ،‬وهذا فم غيم وقصممد نممو الرياء ‪،‬‬ ‫أما هو فدمسقط للثواب مطلقاً اتفاوقاً ‪ ،‬وقال ه الكردي‪:‬‬


‫)مس ممألة‪ :‬ب(‪ :‬اللحي ممة إم مما خفيف ممة ب ممأن ت ممرى البهشم مر ة م مم ن خلل مما فم م مل ممس‬ ‫التصخممالطب ‪ ،‬أو كثيفممة بممأن ل تممرى ‪ ،‬أو بعرضممها كممذا وبعرضممها كممذا ‪ ،‬فلكممل حكدممم ه إن‬ ‫تي ممز ‪ ،‬وإل وجم ب غس ممل الدمي ممع ‪ ،‬ولي ممس بينهدم مما درج ة متوسممطة ‪ ،‬وتص ممل س ممنة التصخلي ممل‬ ‫بغسممل الكثيفممة بل كراهممة كممالرأس ‪ ،‬وورد أن ممم ن السممنة أخممذ غرف ة بعممد تثليممث المموج ه‬ ‫يغسممل بمما ليتمم ه ‪ ،‬ونص عليمم ه العممامري ف م البهجممة لكنمم ه ل م يهشممتهر فم كتممب الممذهب ‪،‬‬ ‫وكأنم ل يمروه لقمواد ح خفيمت عم ن القلمدي ن ‪ ،‬فلمم يسمع لثلنما إل الفتماء بما عليم ه أئدممة‬ ‫الذهب ‪ ،‬ووقد ذكروا أن ه تكره الزياد ة على الثلث ‪ ،‬وللعامل سبيل غي الفتوى‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬اعتدمممد الهشمميخ زكري ا وابمم ن حجممر أن ممما خممرج عمم ن حممد المموج ه‬ ‫بيث لو مد خرج بالمد عم ن جهمة نزول ه مم ن شمعور وج ه المرأ ة ‪ ،‬والنمثى حكدمم ه حكمم‬ ‫الممداخل ف م حممده ‪ ،‬أي فيجممب غسممل ظمماهره وبمالطن ه ‪ ،‬والبهش مر ة تتمم ه مطلق ماً ‪ ،‬واعتدمممد ) م‬ ‫ر(‪ :‬أن الممارج ممم ن شممعورها كالممارج ممم ن شممعور الرج ل إن خممف وج ب غسممل ظمماهره‬ ‫وبالطن ه ‪ ،‬وإن كثف وجب غسل ظاهره فقط‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الوسخ الذي على ظاهر البدن والظفر والسر ة إن نهشأ م ن البدن‬ ‫كممالعرق التجدمممد فلمم ه حكممم البممدن فينقممض لسمم ه ‪ ،‬ويكفممي إجمراء المماء عليمم ه فم الطهممار ة ‪،‬‬ ‫وإن نهشأ م ن غي البدن كالغبار وجبت إزالت ه ‪ ،‬أممما الوسخ المذي يتدمممع تمت الظفمار ‪،‬‬ ‫فإن ل ينع وصول الاء صح ��ع ه الوضوء ‪ ،‬وإن منع فل ف الصمح ‪ ،‬ولنمما وج ه وجيمم ه‬ ‫بممالعفو اختمماره الغزال م والمموين والقفممال ‪ ،‬بممل هممو أظهممر ممم ن حيممث القواعممد ممم ن القممول‬ ‫بعدم ه عندي ‪ ،‬إذ الهشقة تلب التيسي ‪ ،‬فيجوز تقليده بهشمرلط ه ولو بعممد الصممل ة اه مم‪ .‬وف‬ ‫ب نموه فم وسخ الظفممار وزاد‪ :‬وفصممل بعرضممهم بيم أن يكممون ممم ن وسخ البمدن الممذي‬ ‫ل يلو عن ه غالب الناس فيصح مع ه الوضوء للدمهشقة ‪ ،‬وأن يطمرأ مم ن نممو عجيم فل ‪،‬‬ ‫وهذا الذي أميل إلي ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬يب ف نو الهشقوق إيصال الاء إل جيع ما ف مل الفرض‬ ‫م ن الغور الذي ل يستت ‪ ،‬وإزالة ما أذيمب فيهما مم ن نمو شمع وس ن ممانع مم ن إيصمال‬ ‫المماء إل م البهش مر ة ممما ل م يصممل اللحممم ‪ ،‬ويب أيرض ماً إزالممة ممما خيممط بمم ه الهشممق ممما ينممع‬ ‫وصممول المماء إل م مممل الفممرض ممما ل م يسممتت ‪ ،‬نعممم إن خمماف ممم ن إزالتمم ه مممذور تيدمممم‬ ‫تيدمدماً عن ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الذي يظهر م ن كلمهم أن الهشق والثقب حيث كانا ف اللد ول‬ ‫يص ممل إلم م اللح ممم ال ممذي وراء الل ممد وجم ب غس مملهدما إن لم م ي ممش ض ممرراً وإل تيدم ممم ‪،‬‬ ‫وحيث وصل اللحمم لم يمب ‪ ،‬وإن لم يسمتت ‪ ،‬إل إن ظهمر الرضموء مم ن الهمة الخمرى‬ ‫فيجب غسل جيع ه حينئذ ‪ ،‬اهم كردي‪.‬‬


‫)مسألة(‪ :‬مدث حدثاً أصغر غدمس أعرضاءه الربعة فقط ف الاء ونوى ارتفع‬ ‫حممدث ه وإن لم يكممث ‪ ،‬كدممما لممو غطممس بعممد أن لطلممى ممما عممداها بهشممدمع ‪ ،‬نقلمم ه الكممردي‬ ‫عمم ن فتمماوى ابمم ن حجممر ‪ ،‬وأفممت بمم ه عبممد الم بمم ن سمراج ‪ ،‬وخالفهدممما أبممو حممويرث فقممال‪ :‬ل‬ ‫يرتفع بغدمس العرضاء الذكور ة بل ل بد م ن الغطس ‪ ،‬وفرق بي السألتي‪.‬‬ ‫سنن الوضوء‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمم ن للدمتوضىء أن يتعمموذ وقبممل التسممدمية ثم بعممدها‪ :‬الدمممد لم الممذي‬ ‫جعممل المماء لطهمموراً والسممل م نمموراً ‪ ،‬الدمممد لم علممى السممل م ونعدمتمم ه ‪ ،‬رب أعمموذ بممك ممم ن‬ ‫هزا ت الهشيالطي ‪ ،‬وأعوذ بممك رب أن يرضممرون ‪ ،‬ثم يتهشممهد ‪ ،‬وما ينفممع للوسوسة فم أي‬ ‫أمممر كممان أن يرضممع ينمماه علممى صممدره ويقممول‪ :‬سممبحان اللممك اللق الفعممال سممبعاً }إن‬ ‫يهش ممأ ي ممذهبكم ويممأ ت بل ممق م م إل م م م عزيم ز{ اهم م )ش ق(‪ .‬ول ينبغ ممي أن ي ممأت بالذكمار‬ ‫ال موارد ة ف م الوضمموء وبع ممده ف م ن ممو ال مواب العه ممود ة ‪ ،‬لن مما ص ممار ت ملً للب ممول والق ممذر‬ ‫فيكممره فيهمما الممذكر ‪ ،‬كدممما وقممال ه الممبيب القطممب عبممد الم الممداد ‪ ،‬وشد النكي م علممى ممم ن‬ ‫نقل عن ه خلف ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬العتدمممد أن أول سممن ن الوضوء التسممدمية ‪ ،‬ووقيممل السمواك ‪ ،‬ولو تممرك‬ ‫بعممض السممن ن ولو ممم ن أول ه أثيممب علممى ممما أتممى بمم ه منهمما بهشممرط أن توجد النيممة فيدممما‬ ‫وقبممل غسممل المموج ه ‪ ،‬نعممم المتتيب بي م الرضدمرضممة وغسممل الكفي م مسممتحق ‪ ،‬فلممو وقممدمها لم‬ ‫تسممب علممى العتدمممد ‪ ،‬وكذا بي م مسممح ال مرأس والذني م ل غيمم‪ .‬وهنمما دوقيقممة وهي نممدب‬ ‫الس مواك لكممل ذكمر فيهشممدمل التسممدمية ‪ ،‬ونممدبا لكممل أمممر ذي بممال ‪ ،‬فيحصممل حينئممذ دور‬ ‫كدما هو معلو م ‪ ،‬ول يتصخلص من ه إل بأن يقال‪ :‬تسمدمية السمواك ل ينمدب وقبلهما سمواك ‪،‬‬ ‫وهو أول م ن عكس ه لعتناء الهشارع بالتسدمية أكثر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال سم‪ :‬ير م وضع اليد التنجسة بعينية ف البكة الووقوفة أو السبلة‬ ‫إن تقذر منها الاء لمكان لطهرها خارجها ‪ ،‬ومثل ه البصاق والصخاط ‪ ،‬اهم كردي‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬يتصخي م نممو التوضىء ف م تليممل اللحيممة والصممابع كالممدلك ‪ ،‬بيم أن‬ ‫يفعلمم ه مممع كممل غسمملة أو يممؤخره بعممد الثالثممة ‪ ،‬ويلممل ثلث ماً وهمو الولم ‪ ،‬ويس مّ ن تليممل‬ ‫اللحية بغرفة مستقلة ‪ ،‬وقال ه ف التحفة ‪ ،‬نعم ف اليعاب ندب تليل أصممابع الرجليم مممع‬ ‫غسلهدما‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬يصممل س مّ ن تليممل أصممابع اليممدي ن والرجلي م بممأي كيفيممة كممانت ‪،‬‬ ‫وكدمالا بالكيفية الهشهور ة ومستقلً باء جديد‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬ل يصممل تطويمل الغ مر ة إل بعممد نيممة معت مب ة ولمو عنممد غسممل ح مر ة‬ ‫الهش ممفة ‪ ،‬وظمماهر وقم مول ه ‪" :‬أنت ممم الغ ممر الجل ممون يم مو م القيام ممة م مم ن إس ممباغ الوضمموء" أن ه ممذه‬ ‫السمميدما إنمما تكممون لمم ن توضأ بالفعممل ف م حيممات ه ل بوضوء الغاسممل للدميممت ‪ ،‬وينبغممي أن‬ ‫مثل الوضوء التيدمم لوقامت ه مقام ه ‪ ،‬اهم ع ش‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ل تصل سنة تثليث المرأس بسمح ثلثمة جموانب منمم ه ولو مرتبماً إذ‬ ‫ل يسدمى تثليثاً ‪ ،‬إل إن كان بوضع واحد كدما نص علي ه ‪ ،‬نعم يصل بذلك تكدميممل‬ ‫المرأس إن عدممم ه ‪ ،‬وشرط السممح علممى العدمامممة أن ل يعصممي بلبسممها لممذات ه كدمحمر م ‪ ،‬وأن‬ ‫ل يكون عليها ناسمة ولو معفمّواً عنهمما ‪ ،‬وأن يسمح جمزءاً ممم ن المرأس أوًل ‪ ،‬وأن يتصممل‬ ‫ل‪ .‬وقمال ه فم حاشمية الدممل ‪ ،‬وف ش ق‪ :‬ل‬ ‫مسمح المزء بسمح العدماممة وإل صمار مسمتعدم ً‬ ‫يهشتط التصال على العتدمد‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يندب غسل الذني مع الوج ه ثلثاً كدمسحهدما مع الرأس ومنفردتيم‬ ‫ووضع كفيمم ه عليهدممما ‪ ،‬فالدملممة اثنمما عهشممر اه م أجهمموري‪ .‬ووق ول ه‪ :‬ووضع كفيمم ه إل م وقممال ش‬ ‫ق‪ :‬أي ثلث ممرا ت علمى التموال بعمد تثليمث مسممح الذنيم علممى الظهممر ‪ ،‬ل بعمد المر ة‬ ‫الول ول بعد كل مر ة اهم‪.‬‬ ‫)فرع(‪ :‬لو كان مع ه ماء ل يكفي كل السن ن وقمد م مما وقيمل بوجوب ه ‪ ،‬ثم مما‬ ‫أجممع علممى لطلبمم ه ‪ ،‬ث م ممما وقمموي دليلمم ه علممى الوج ه ‪ ،‬ولمو كفممى تثليممث بعممض العرضمماء‬ ‫كالوج ه فالظاهر أن تفريق ه على الكل مرتي أول ‪ ،‬اهم بيمي على الوقناع‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬تردد سم ف ندب الهشرب عقب الوضوء م ن الاء الووقوف ‪ ،‬ول‬ ‫أر م مم ن ص مر ح بن ممدب ه ‪ ،‬لك مم ن إلطلوقه ممم يقترض ممي أن مم ه ل ف ممرق كس ممائر الس ممن ن ‪ ،‬وك أن ت ممرك‬ ‫الهش ممرب م مم ن ال مواب العروفممة لس ممتقذارها غالب ماً ‪ ،‬ومعل مو م أن تن مماول الس ممتقذر ح مرا م ‪ ،‬فل ممو‬ ‫فممرض عممد م السممتقذار س مّ ن الهشممرب حينئممذ اه مم ‪ ،‬وخالف ه ج فقممال‪ :‬الظمماهر حرمة الهشممرب‬ ‫أخذاً م ن إلطلوقهم حرمة الهشممرب ممم ن الماء الووقوف للطهممار ة ‪ ،‬سمواء وقبمل الوضوء وبعمده ‪،‬‬ ‫إذ ه ممو من مماف لهش ممرط الواوق ممف ‪ ،‬ووقاع ممد ة إذا اجتدم ممع القترض ممي وال ممانع تق ممدي ال ممانع تؤيممد‬ ‫ذلك‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يندب للدمهشتغل بالوضوء إجابة الؤذن ولو فرغ م ن الوضوء مع فمراغ‬ ‫الؤذن أتى بالذكر الهشروع عقب الوضوء ‪ ،‬ث ذكر الذان ‪ ،‬ث دعاء الوضوء ‪ ،‬ول يفو ت‬ ‫الذكار عقب ه بطول الفصل كركعت الطواف والتكبي القيد ‪ ،‬اهم فتاوى بامرمة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ينبغي أن ل يتكلم بي الوضوء والذكر لب‪" :‬م ن توضأ ث وقال وقبل‬ ‫أن يتكلم أشهد ال غفر ل ه ما بي الوضوء م ن وقبمل"‪ .‬وورد‪" :‬مم ن وقمرأ }إنما أنزلنماه{ فم‬ ‫أثر وضوئ ه ممر ة كمان مم ن الصمّد يممقي ‪ ،‬وم ن وقرأهما مرتيم كتمب فم ديموان الهشممهداء ‪ ،‬وم ن‬


‫وقرأها ثلثاً حهشره الم ممع النبيماء" اه م إيعماب‪ .‬وف نزهة المالس حمديث‪" :‬مم ن وقرأهما ممر ة‬ ‫كتمب لمم ه عبماد ة خسمي سمنة ‪ ،‬أو مرتيم أعطماه الم مما يعطممي الليمل والكليممم والمبيب ‪،‬‬ ‫أو ثلث ماً فتحممت لمم ه أب مواب النممة يممدخل ممم ن أيهمما شمماء بل عتمماب ول عممذاب" ويس مّ ن‬ ‫وقراء ة الخلص لن ه علي ه الصل ة والسل م أممر عليماً بمذلك ‪ ،‬ويسمّ ن عقممب الوضوء‪ :‬اللهممم‬ ‫اغفممر ل م ذنممب ‪ ،‬ووسمع ل م ف م داري‪ .‬وبمارك ل م ف م رزوقي اه مم‪ .‬زاد ف م التحيدميممة للهشمميخ‬ ‫حس ن ب ن خليل القدسمي‪ :‬ووقنعنم بما رزوقتنم ‪ ،‬ول تفتنم بما زويت عنم ‪ ،‬اه م ممم ن تكدملمة‬ ‫فتح العي للهشيخ عبد ال باسودان‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬تفو ت سنة الوضوء بطول الفصل عرفاً كدممما فم التحفمة والنهايممة ‪،‬‬ ‫وضابط ه بأن يزيد على الذكر الأثور وإنا أنزلناه ثلثاً بقدر ركعتي خفيفتي ‪ ،‬ونقممل عمم ن‬ ‫إفتمماء السممدمهودي أن فواتمما بالممدث ‪ ،‬ويس مّ ن أن يق مرأ ف م الولم‪} :‬ولممو أنممم إذ ظلدم موا‬ ‫أنفسهم م إل م رحيدمًا{ وف الثانية‪} :‬وم ن يعدمل سمموءاً م إلم م رحيدممًا{ اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ورجح‬ ‫ف فتاوى بامرمة كل م السمدمهودي ‪ ،‬وينبغممي أن يسمتغفر الم ثلثماً كممل ركعمة بعمد وقمراء ة‬ ‫الية الذكور ة ‪ ،‬كدما نص علي ه ف السالك وغيه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ف م اسممتحباب تديممد الوضموء خسممة أوج ه‪ :‬أصممحها بعممد أن يصمملي‬ ‫ل ‪ ،‬والثممان بعممد فممرض ‪ ،‬والثممالث بعممدما يطلممب لمم ه الوضمموء ‪ ،‬والرابممع بعممد‬ ‫بممالول ولممو نف ً‬ ‫صممل ة أو سممجد ة أو وقمراء ة فم مصممحف ‪ ،‬والممامس مطلق ماً اه م شمر ح الهممذب ‪ ،‬وقممال ابمم ن‬ ‫حجممر‪ :‬يمر م التجديممد وقبممل أن يصمملي صممل ة ممما إن وقصممد عبمماد ة مسممتقلة ‪ ،‬ووقال ) م ر(‪:‬‬ ‫يكره‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل بد للوضوء السمنون مم ن نيمة معتمب ة ولو نيمة الفرضية إذا لم يمرد‬ ‫القيق ممة ‪ ،‬ول تكف ممي ني ممة الس ممباب ‪ ،‬لن القص ممد هن مما رفم ع ال ممدث الص ممغر ‪ ،‬إم مما لنح ممو‬ ‫حدث ه الكب ف صور ة النب ‪ ،‬أو لتحصيل حقيقة الطهار ة ‪ ،‬فيكفر إمثمم ه فم نممو التكلممم‬ ‫بكل م في مم ه إث مم ‪ ،‬أو لرفم ع ح ممدث ه فيدم مما في مم ه خلف بنق ممض الوضمموء ‪ ،‬أو لي ممزداد تعظيدم مم ه‬ ‫وتمأمل ه ف م نممو وق مراء ة القممرآن والعلممم ‪ ،‬وبم ه علممم الفممرق بينمم ه وبي م الغسممل السممنون حيممث‬ ‫نوي سبب ه اهم ش ق‪.‬‬ ‫مسح الخف‬ ‫ل ‪ ،‬وع ن‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬شممرع مسممح الممف فم السممنة التاسممعة ‪ ،‬وثبممت عنمم ه وقممولً وفع ً‬ ‫الس ن‪ :‬حدثن سبعون صحابياً أن ه مسح على الفي اهم باجوري‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬العتدمد الذي دل علي ه كل م اب ن حجر و ) م ر( وغيها اشتاط‬ ‫الطه ممار ة وغيهم ا م مم ن ش ممروط الس ممح عن ممد اللب ممس فق ممط ‪ ،‬فل ممو لط مرأ ت ناس ممة وزال ممت وقب ممل‬


‫السح ولو بعد الدث ‪ ،‬أو ل تزل ومسح علممى غيم موضعها أو موضعها وهي معفمّو‬ ‫عنها ل يرضر ‪ ،‬وما أوهت ه عبار ة التحفة م ن الرضممرر فدمممؤّولم ‪ ،‬إذ يغتفممر فم الممدوا م ممما ل‬ ‫يغتفر ف البتداء‪.‬‬ ‫]فائممد ة[ ‪ :‬ابتممداء الممد ة ف م الممف ممم ن انتهمماء الممدث مطلق ماً عنممد ابمم ن حجممر‬ ‫والطيممب تبع ماً لهشمميصخهدما زكري ا ‪ ،‬وفمرق ) م ر( بي م ممما كممان بغي م اختيمماره كالم��ارج فدممم ن‬ ‫انتهائ ه ‪ ،‬أو باختياره كاللدمس والنو م فدم ن ابتدائ ه كدما لو اجتدمعا اهم باسودان‪.‬‬ ‫نواقض الوضوء‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬ابتلي ببلل يرج م ن ذكره ‪ ،‬فإن تقق خروج ه م ن داخل ه فنجس‬ ‫ينتقض ب ه الوضوء ‪ ،‬وإل فل نقض ول تنجس للهشك ‪ ،‬وأما الد م الارج م ن الدبر ممم ن‬ ‫علة البواسي أو غيها ‪ ،‬فإن كان م ن داخل الدبر نقض وقطعاً أو م ن خارج ه فل‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬خرجت مقعممد ة البسممور انتقممض وضوؤه ‪ ،‬وتصممح إمامممة البسممور إذ ل‬ ‫تلزم ه العاد ة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الاصممل فم النقممض بالممارج ممم ن الثقبممة أنمم ه إن كممان الصخممرج منفتحماً‬ ‫فل نقممض بالممارج ممم ن غيممه مطلق ماً اتفاوق ماً ‪ ،‬أو منس مّد اًم نظممر ‪ ،‬فممإن كممان خلقي ماً نقممض‬ ‫الممارج مطلقماً حممت ممم ن النافممذ كممالفم عنممد ابمم ن حجممر ‪ ،‬خلفماً ل مم)مممر( والطيممب فيهمما أو‬ ‫عارضم اً فل نق ممض ب مم ه ‪ ،‬إل إن خ ممرج م مم ن ت ممت الس م مر ة اتفاوق م ماً ‪ ،‬وتثب ممت للدمنسم مّد جي ممع‬ ‫الحك مما م ‪ ،‬سم مواء ك ممان خلقيم ماً أو عارضم اً ‪ ،‬ول يثب ممت للدمنفت ممح إل النق ممض بال ممارج من مم ه‬ ‫فقط ‪ ،‬وقال ه الهشيخ زكريا وابمم ن حجمر ‪ ،‬ووافقهدممما ) م ر(‪ :‬فم العمارض ‪ ،‬وقممال‪ :‬أممما فم اللقممي‬ ‫فتنقل جيع الحكا م للدمنفتح وتسلب ع ن الصلي اهم كردي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬خممروج النم يمموجب الغسممل ول ينقممض الوضوء ‪ ،‬ونظممم بعرضممهم صممور‬ ‫خروج ه م ن غي نقض فقال‪:‬‬ ‫نظر وفكر ث نو م مك ن <> إيلج ه ف خروقة هي تقبض‬ ‫وكذاك ف ذكر وفرج بيدمة <> ست أتت ف روضة ل تنقض‬ ‫وكذاك وطء صغي ة أو مر م <> هذي مثان نقرضها ل يعرض‬ ‫وزيد عليها إخراج الن بنحو فصخذه اهم باجوري‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬العق ممل الغري زي ص ممفة غريزي ة يتبعه مما العل ممم بالرض ممروريا ت عنممد سمملمة‬ ‫الواس ‪ ،‬وهو إما وهب وهو مما عليم ه منماط التكليمف ‪ ،‬أو كسمب وهو مما يكسمب مم ن‬ ‫تممارب الزم ان ‪ ،‬وس ي عقلً لنمم ه يعقممل صمماحب ه عمم ن ارتكمماب الف مواحش ‪ ،‬ولمذا يقممال‪ :‬ل‬ ‫عق ممل لرتك ممب الفم مواحش ‪ ،‬والص ممح أن مق ممره القل ممب ‪ ،‬ولمم ه ش ممعاع متص ممل بال ممدماغ ‪ ،‬وهممو‬


‫أفرضممل ممم ن العلممم لنمم ه منبعمم ه وأسمم ه ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن حجممر‪ .‬ووقال ) م ر( عكسمم ه لسممتلزام ه لمم ه ‪،‬‬ ‫ولن ال تعال يوصف بالعلم ل بالعقل اهم باجوري‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬النممون مممرض يزي ل الهشممعور ممم ن القلممب مممع بقمماء الق مو ة والرك ة ف م‬ ‫العرضم مماء ‪ ،‬والغدمم مماء يزيلهم مما مم ممع فتم ممور العرضم مماء ‪ ،‬والسم ممكر خبم ممل ف م م العقم ممل مم ممع لطم ممرب‬ ‫واختلط نطممق ‪ ،‬والن مو م ريح لطيفممة تممأت ممم ن الممدماغ إل م القلممب فتغطممي العيمم ‪ ،‬فممإن ل م‬ ‫تصل إل القلب فنعاس ل نقض ب ه اهم جل‪.‬‬ ‫فائممد ة أخممب معصمو م نائدمماً غيم مكمم ن بعممد م خممروج شمميء لم ينتقممض كدممما فم المممداد ‪،‬‬ ‫ولو أخممب ممم ن نمما م مكن ماً عممدل بممروج ريح أو بلدمسممها لمم ه وجب الخممذ بقمول ه ‪ ،‬كدممما‬ ‫اعتدمممده ف م التحفممة واليعمماب ‪ ،‬خلف ماً لمما نقلمم ه زي عمم ن ) م ر( ممم ن النقممض ف م الولم‬ ‫وعدم ه ف الثانية ‪ ،‬واعتدمد بج وجوب الخذ ف الثانية إن كان الصخب معصومًا‪.‬‬ ‫]فائمد ة[‪ :‬المس يمالف اللدممس فم همذا البماب مم ن مثانيمة أوج ه ‪ ،‬إذ اللدممس ل‬ ‫يكممون إل ممم ن شصخصممي ‪ ،‬وشم رلط ه اختلف النممس بممذكور ة وأنوثمة ‪ ،‬وأن ل تكممون بينهدممما‬ ‫مرمي م ممة ‪ ،‬وأن يبلغ م مما ح م ممد الهش م ممهو ة ‪ ،‬وأن ل يك م ممون اللدم م مموس مبانم م ماً إل إن ك م ممان ف م مموق‬ ‫النصممف ‪ ،‬ويكممون بممأي عرضممو كممان ‪ ،‬وفم أي موضمع ممم ن البهش مر ة ‪ ،‬وينتقممض وضموؤها ل‬ ‫اللمس فقط بلف الس ف الكل اهم كردي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ليس ف اليوان خنثى غي الدممي والبمل والبقمر ‪ ،‬ولو اترضمح النمثى‬ ‫بمما يقترضممي النقممض عدمممل بمم ه ‪ ،‬ووجبممت العمماد ة عليمم ه وعلممى ممم ن لمسمم ه اه م ق ل ‪ ،‬اه م‬ ‫جل‪.‬‬ ‫ما يحرم بالحدثين‬ ‫]فائد ة[‪ :‬مصحف فوق كتابي يوز حل الذي تت ه مع ه لخذ السفل ‪ ،‬ويل‬ ‫مس الصحف م ن وراء ثوب حيث ل يكمم ن بصممور ة التقليممب ‪ ،‬وي ر م توسده وإن خيممف‬ ‫س مروقت ه ‪ ،‬ل إن خيممف تلفمم ه أو تنجسمم ه أو أخممذ كممافر بممل يممب حينئممذ ‪ ،‬ويكممره إح مراق‬ ‫خهشبة كتب فيها وقرآن ‪ ،‬ووقراء ة القرآن م ن فدم ه متنجس ‪ ،‬ول ينع الدميز ولو جنبماً ممم ن‬ ‫حلمم ه ولمو لغي م الدراسممة اهم م فتمماوي بامرم ة ‪ ،‬ووقيممده ابمم ن حجممر و ) م ر( وغيه ا باجممة‬ ‫تعلدمم ه ولو جلمد ممع الصمحف غيمه ‪ ،‬اعتدممده ابم ن حجمر حرمة مسم ه مم ن سمائر جهمات ه ‪،‬‬ ‫واعتدمد ) م ر( والطيب حرمة مس الساتر للدمصحف فقط ‪ ،‬وجّوز أبو مرمة مممس جيممع‬ ‫اللد‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال أبو حنيفة‪ :‬يوز حل الصحف ومس ه بائممل‪ .‬ووقال داود‪ :‬ل بممأس‬ ‫بدما للدمؤم ن مطلقًا‪ .‬ووقال لطاوس‪ :‬يلن لل مدمد مع الدث اهم شر ح الدلئل‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬يكممره حممل التفسممي ومسمم ه إن زاد علممى القممرآن وإل حمر م ‪ ،‬وت ر م‬ ‫وقم مراء ة الق ممرآن عل ممى ن ممو جن ممب بقص ممد الق م مراء ة ولممو م ممع غيه م ا ل م ممع اللطلق عل ممى‬ ‫الراجممح ‪ ،‬ول يقصممد غيم القمراء ة كممرّد غلممط وتعليممم وتبك ودعمماء ‪ ،‬ويوز لمم ه حممل ومس‬ ‫ووقراء ة نو التورا ة والمديث القدسمي وكتمب العلمم والمديث ‪ ،‬نعمم يكمره للجنمب ذكر الم‬ ‫تعمال حمت إجابمة المؤذن كدمما اختمماره السمبكي ‪ ،‬ل لنحمو حمائض وقبممل النقطماع ‪ ،‬ووقالت‬ ‫النفيممة‪ :‬يكممره لمم ه وق مراء ة نممو التممورا ة وحلهمما ‪ ،‬ونص العين م منهممم علممى الرمة ‪ ،‬وقممالوا‪ :‬وي ر م‬ ‫مس التفسي مطلقاً ‪ ،‬وتل وقراءتم ه بقصمد معرفة التفسمي ‪ ،‬ول تكمره وقمراء ة الكتمب الهشمرعية‬ ‫والذكر والدعاء ‪ ،‬لك ن تستحب الطهار ة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يمموز حممل الصممحف مممع التمماع وإن صممغر جممداً ‪ ،‬وقممال ب ر‪ :‬ولمو‬ ‫خيط إبر ة لك ن بقصد التمماع فقممط ‪ ،‬وكذا مممع اللطلق خلفماً للتحفممة ‪ ،‬بممل أو بقصممدها‬ ‫عن ممد ) م ر( اهم م ك ممردي‪ .‬ووقممال ع ش‪ :‬ل ممو جع ممل الص ممحف ف م خ ممرج عل ممى داب ممة ورك ب‬ ‫عليها ‪ ،‬فإن كان على وج ه يعّد إزراء بمم ه كممأن وضع ه تتم ه ملوقيماً لعلمى المرج وصار‬ ‫الفصخذ موضوعاً علي ه حر م وإل فل‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ي مر م التصممليب بممأوراق نممو الصممحف كدممما أفممت بمم ه الطنبممداوي‬ ‫وغيممه اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وف فتمماوى أبم مرمة ويوز تصممليب اللممود بممورق كتممب فيهمما وقممرآن ل‬ ‫يقصممده كحممرز وورق حممديث ‪ ،‬ل بممورق وقممرآن كتبممت للدراسممة وإن بليممت ‪ ،‬بممل إن فعلمم ه‬ ‫استصخفافاً كفر اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬تممب إزالممة النجاسممة ممم ن الصممحف ‪ ،‬ويلحمق بمم ه كممل اسممم معظممم‬ ‫وعل ممم م مت م ‪ ،‬وإن أّدى لتلف مم ه وك ان لنح ممو ي ممتيم ‪ ،‬ومل مم ه إن مس ممت النجاس ممة ش مميئاً م مم ن‬ ‫حروفم ه ل نممو جلممده وحواشممي ه ‪ ،‬ول تكفممي إزالممة العي م فقممط ‪ ،‬نعممم إن كممانت النجاسممة‬ ‫ممما اختلممف فيهمما كممروث مممأكول جمماز تقليممد القائممل بطهارتا للرضممرور ة ويرضممدم ن منجسمم ه ‪،‬‬ ‫ووقول أهل السي إن د م عثدمان رضي ال عن ه ترك على الصحف ل يسلم ‪ ،‬بممل لعلمم ه‬ ‫أزيلت عين ه بالدلك حت بقي أثر يسي ل يك ن تطهيه بالاء‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وجد القارىء غلطاً ف شكل الصمحف أو حروف ه لزم ه إصملح ه إن‬ ‫كان ملك ه ‪ ،‬وكذا إن كمان ووقفماً أو علمم رضا ممالك ه ول يعبم ه خطم ه ول يقابمل بمأجر ة‬ ‫اهم تفة‪.‬‬ ‫قضاء الحاجة والستنجاء‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ير م التبز على ممت م كعظمم ووقب وف موضع نسمك ضميق كممالدمر ة‬ ‫ب ‪،‬م وقال الذرعي‪ :‬وبي وقبور نبهشت اهم تفممة‪ .‬ووقال فم حاشممية الكممردي‪:‬‬ ‫والهشعر وبقرب ن ّ‬


‫ينممدب تقممدي اليدمن م دخممولً واليسممرى خروج اً ف م النتقممال إل م مكممان ش مريف ‪ ،‬ومنمم ه إل م‬ ‫أشرف من ه ‪ ،‬وما ل دناء ة في ه ول شرف وما جهل حال ه ‪ ،‬ويندب العكمس فم النتقمال‬ ‫م ن مستقذر إل أوقذر من ه ‪ ،‬وم ن شريف إل دنّم ‪ ،‬وييم فم النتقمال مم ن شمريف ودنّم‬ ‫لثل ه اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ورد أن البصمماق علممى الممارج ممم ن الهشممصخص يممورث الوسم واس وصمفر ة‬ ‫السنان ويبتلى فاعل ه بالممد م ‪ ،‬والسمواك حمال اللء يممورث النسمميان والعدمممى ‪ ،‬ولطول القعممود‬ ‫فيمم ه يممورث وجع الكبممد والبواسممي ‪ ،‬والمتصخمماط يممورث الصممدمم والممم ‪ ،‬وتريك الممات يممأوي‬ ‫إلي ه الهشيطان ‪ ،‬والتكلم بل ضرور ة يورث القت ‪ ،‬ووقتل القدمممل يممبيت معمم ه الهشمميطان أربعيم‬ ‫ليل ممة ينس ممي ه ذكم ر ال مم ‪ ،‬وتغدمي ممض العينيم م ي ممورث النف مماق ‪ ،‬وإلق مماء حج ممر الس ممتنجاء عل ممى‬ ‫الممارج يممورث الري ا ح ‪ ،‬وإخ مراج السممنان وجعممل ال مرأس بي م اليممدي ن يقسممي القلممب ويمذهب‬ ‫الياء ويورث البص ‪ ،‬والستناد إل الممائط يممذهب ممماء المموج ه وينفممخ البطمم ن ‪ ،‬وينبغممي أن‬ ‫يقعد على وقدم ه اليسرى معتدمداً عليها ‪ ،‬ويأخذ فرج ه بي أصبعي ه السبابة والوسطى حممت‬ ‫يفممرغ ‪ ،‬ويرضممم فصخممذي ه ‪ ،‬ويرضممع يممده اليدمن م علممى فصخممذها ‪ ،‬ول يرضممع اليسممرى علممى اليدمن م‬ ‫ول رأس ه على ركبتي ه ‪ ،‬اهم م ن عجالة اب ن النحوي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أفت بعرضهم يندب غفرانك ال عقب الريح والقيء والجامة والروج‬ ‫ممم ن أحممد وقبل ممي الهش ممكل وممم ن الثقبممة وعقممب اليممض ‪ ،‬اهم م حاشممية ال مموهري علممى ش مر ح‬ ‫الصختصر ‪ ،‬ويندب تكرير غفرانك ثلثاً كدما ف الكردي‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬نص الهشافعي رضي ال عن ه على جواز الستطابة بالجر ‪ ،‬وحل‬ ‫على الال ع ن السرجي كدما هو بالدينة الهشريفة أو على الرق إن وقلنا يطهر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬يوز الستنجاء بالجر الطاهر ‪ ،‬وف معناه كل جامد ل ينفصل‬ ‫منمم ه شمميء إل م الممل حممال السممتنجاء وقممالع للنجاسممة كجممذع ولطي م متحجممر ‪ ،‬ول يل مز م‬ ‫الستنجي بالجر القرضاء وإن تيدمم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يمموز السممتنجاء بممأوراق البيمماض الممال عمم ن ذكر الم تعممال كدممما فم‬ ‫اليعاب ‪ ،‬وير م الستجدمار بالدران الووقوفة والدملوكة للغيم وقممال ه )سممم( ‪ .‬ووقال بممج‪ :‬وتعمتي ه‬ ‫أي السمتنجاء الحكمما م الدمسمة ‪ ،‬فهممو واجممب مم ن الممارج اللمموث ‪ ،‬ومسمتحب ممم ن خمروج‬ ‫دود وبعر بل لوث ‪ ،‬ومكروه م ن خروج ريح ‪ ،‬وح را م بطعمو م ‪ ،‬ومبما ح وقبمل دخمول المووقت‬ ‫على الصل اهم���.‬‬ ‫الغسل‬


‫)مسمألة(‪ :‬نموى رفع النابمة عنمد السمتنجاء كفتم ه نيتم ه ‪ ،‬بمل ينبغمي النيمة حينئمذ‬ ‫ل متتفع جنابممة الممل ‪ ،‬إذ يممب غسممل مممل السممتنجاء عمم ن النابممة ‪ ،‬ومما يظهممر ممم ن فممرج‬ ‫المرأ ة عنمد اللموس علممى القممدمي ‪ ،‬وم ن صمدماخ وبالط ن وقلفمة ‪ ،‬لكم ن يتفطم ن لدوقيقمة ‪ ،‬وهي‬ ‫أنمم ه إذا نمموى عنممد مممل النجممو ومس بعممد النيممة ورفع جنابممة اليممد ‪ ،‬حممدث بيممده حممدث‬ ‫أص ممغر فق ممط ‪ ،‬فل ب ممد م مم ن غس مملها عن مم ه بع ممد رفم ع ح ممدث ال مموج ه ‪ ،‬ويكف ممي الغس ممل بني ممة‬ ‫الك ممب ع مم ن ال ممدثي ‪ ،‬وإن نف ممى ني ممة الوضمموء ول يرتم ب أعرض مماءه لس ممقولط ه حينئ ممذ ‪ ،‬ول‬ ‫تصل سنة الوضوء السنون للجنممب بمتتيب العرضمماء ‪ ،‬ولو انغدمممس جنممب فم ممماء كممثي‬ ‫أو وقليمل ونوى كفماه وإن لم يمدلك ‪ ،‬نعمم لمو كمان علمى العرضماء نمو شمع أو وسخ‬ ‫أو ده ن جامد ينع وصول الاء إل بالدلك وجب كدما ف الوضوء‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يثبممت للعلقممة ممم ن أحكمما م الممولد ة وجوب الغسممل ‪ ،‬وفطممر الصممائم بمما ‪،‬‬ ‫وتسممدمية الممد م عقبهمما نفاس ماً ‪ ،‬وتزي د الرضممغة بانقرضمماء العممد ة وحصممول السممتباء ‪ ،‬وتزي د ممما‬ ‫فيها صور ة ولو خفية بوجوب الغر ة ‪ ،‬وأمية أ م الولد ‪ ،‬وجواز أكلها م ن الأكول عنممد ) م‬ ‫ر( اهم )بج(‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال أحد زروق ف الحتل م‪:‬‬ ‫م ن يتلم بصور ة شرعية <> فإن ه كرامة مرضية‬ ‫وإن يك ن بصور ة وقد حرمت <> فهو إذن عقوبة تعجلت‬ ‫أول بصور ة فذاك نعدمة <> حكاه زروق علي ه الرحة‬ ‫وينبغي أن ل يامع بعد الحتل م فإن ه يورث النون اهم بج‪.‬‬ ‫)مسمألة(‪ :‬يمب علمى النمب غسمل مما تمت القلفمة ‪ ،‬فمإن تعمذر تيدممم ووقرضمى ‪،‬‬ ‫كدما لو تنجمس مما تتهما بمالبول فتصمح صملت ه حينئمذ ممع القرضماء أيرضماً ل القمدو ة بم ه‬ ‫لقممدرت ه علممى إزالتهمما ‪ ،‬فلممو ممما ت غي م الصختممون وتعممذر غسممل ممما تتهمما يممم وصملي عليمم ه‬ ‫للرضرور ة وقال ه اب ن حجر ‪ ،‬ووقال ) م ر(‪ :‬يدف ن بل صل ة ‪ ،‬وي ر م تمأخي التمان بعممد البلمموغ‬ ‫لغي عذر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬اغتسممل عمم ن جنابممة ث م رأى لعممة ببممدن ه ل م يصممبها المماء كفمماه‬ ‫غسلها فقط ‪ ،‬إذ ل يب على النب ترتيب‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬الص ممليب ال ممذي تعل مم ه النس مماء عل ممى رؤوسممهّ ن ويبق ممى أث ممره عن ممد‬ ‫الغسممل ‪ ،‬فممإن منممع وصول المماء إل م البهش مر ة لكثممافت ه ل م يصممح الغسممل ‪ ،‬وإن ل م ينممع ول‬ ‫يتغيم بمم ه المماء تغيماً كممثياً أو كممان ممماوراً لم يرضممر ‪ ،‬ولنمما وج ه وقمموي بعممد م الرضممرر وإن‬ ‫تغي الاء‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬الهشمطة العروفة وهي وضع النسماء بروؤسهّ ن تمراً ممع نمو لطيمب‬ ‫بدعة منكر ة شمديد ة التحري لما فيهما مم ن الفاسمد مم ن فعلهما بمالتدمر ممع حهشموه بمالطيب‬ ‫وترك ه أيامماً ‪ ،‬ثم إخراجمم ه غالبماً بحممل النجاسممة ‪ ،‬وم ن ترضممييع الممال سممفهاً فم غيم عممرض‬ ‫صممحيح ‪ ،‬ووقمد أوج ب ال م حفممظ الكليمما ت الدمممس وه ي‪ :‬الممدي ن والعقممل والنفممس والنسممب‬ ‫والممال ‪ ،‬وزي د العممرض ‪ ،‬ومم ن تممرك الصممل ة ممم ن الزّوجمما ت غالب ماً كدممما هممو مهشمماهد فيدممم ن‬ ‫وجب عليها غسل ل تسدمح نفسها بإزالتها ‪ ،‬بل تكث أيامماً تاركة للصمل ة ‪ ،‬وهذا مم ن‬ ‫أكممب النمماكي ‪ ،‬لممو ل م يكمم ن إل هممو لكفممى ‪ ،‬ووقمد حرمت أشممياء ل مفسممد ة فيهمما لكمم ن‬ ‫تمّر إليهمما ‪ ،‬كقليممل السممكر ‪ ،‬ووقبلممة الصممائم ‪ ،‬وهذه البدعممة حممدثت ممم ن وقريب ‪ ،‬ولنمما وقممد‬ ‫تر إل السمراف فم اللمي ‪ ،‬ومرد السمراف فيمم ه يمموجب الزكا ة اهمم‪ .‬وقلممت‪ :‬وألطممال العلمممة‬ ‫لطاهر ب ن حسي علوي ف إباحممة تلممك الهشممطة ‪ ،‬ورد كل م هممذا اليممب بممدلئل واضممحة‬ ‫فلينظر ف كلم ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬م ممذهب النفيممة أنمم ه ل يممب علممى ال مرأ ة إل غس ممل أصممول الهشممعر‬ ‫ومنم ممابت ه ف م م نم ممو النابم ممة دون الستسممل ‪ ،‬وم ممذهب مالم ممك وأحم ممد أنم مم ه ل يم ممب نقم ممض‬ ‫الرضمفائر علمى النمب ‪ ،‬وإن لم يصمل الماء إلم بالطنهما ‪ ،‬بمل يكفمي غسمل ظاهرها ‪ ،‬ومثلم ه‬ ‫الممائض عنممد مالممك ‪ ،‬واختمماره الرويمان والهشاشممي ‪ ،‬فلممو فعلممت نممو لطيممب برأسممها وأراد ت‬ ‫تقليد المامي ف النابة ‪ ،‬ومالك ف اليض جاز بهشرلط ه كدما ذكره اليهشي اه م فتمماوى‬ ‫العلمة سليدمان الهدل‪.‬‬ ‫السغسال المسنونة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ضممابط الفممرق بي م الغسممل ال مواجب والسممتحب ‪ ،‬أن ممما شممرع بسممبب‬ ‫ماض كان واجباً كالغسل م ن النابة والو ت ‪ ،‬أو لعن مستقبل كان مستحباً كأغسال‬ ‫الج ‪ ،‬واستثن من ه الغسل م ن غسل اليمت والنمون والغدمماء وللسمل م اه م ش ق‪ .‬ووقال‬ ‫ب ر‪ :‬ينبغممي لصممائم خهشممي منمم ه مفط مراً ترك ه ‪ ،‬وه ل ينتقممل للممتيدمم بعممد أن يغسممل ممم ن‬ ‫ب ممدن ه م مما ل ي مماف من مم ه الفط ممر أو يس ممقط ال ممتيدمم م مم ن أص ممل ه؟ وق ممال ) ع ش(‪ :‬الوق ممرب‬ ‫السقوط اهم جل‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الغسال السنونة كثي ة منها‪ :‬غسل الدمعة وهو أفرضلها على العتدممد ‪،‬‬ ‫ولو تعارض البكور والغسمل أو بمدل ه وقمد م الغسمل ‪ ،‬فمإن عجمز تيدممم فيقممول‪ :‬نممويت الممتيدمم‬ ‫ع مم ن غس ممل الدمع ممة ‪ ،‬فيك ممون مس ممتثن م مم ن أن مم ه ل تكف ممي ني ممة ال ممتيدمم ‪ ،‬ولممو أح ممدث أو‬ ‫أجنممب عقبمم ه سمم ن إعممادت ه وقممال ه سممم ووقال البمماجوري‪ :‬ول يبطممل ‪ ،‬بالممدث والنابممة ‪ ،‬ويكممره‬ ‫ترك ه لممب‪" :‬اغتسمملوا ولو كأس ماً بممدينار" والغسممل ممم ن غسممل اليممت أو تيدمدممم ه ولو شممهيداً‬


‫وك افراً ‪ ،‬وغس ممل العي ممدي ن ولممو ل ممائض وغي م مي ممز ‪ ،‬ويممدخل بنص ممف اللي ممل ‪ ،‬ويمرج بغممروب‬ ‫شس مم ه ‪ ،‬وينص ممرف عن ممد إلطلق الني ممة لل ممذي ه ممو في مم ه بقرين ممة ال ممال والستس ممقاء ‪ ،‬ويممدخل‬ ‫ب ممإراد ة فعله مما للدمنف ممرد ‪ ،‬وباجتدم مماع م مم ن يطل ممب فعل مم ه ل مم ن يص مملي جاع ممة ‪ ،‬ويممرج بفعله مما ‪،‬‬ ‫والكسمموفي ولممو منفممرداً ‪ ،‬ويممدخل بممأول التغي مم ‪ ،‬ويمرج بممالنلء ‪ ،‬والك ممافر إذا أسمملم ولممو‬ ‫تبعماً إن لم تعممرض لمم ه جنابممة وإل وجب ‪ ،‬وس ن لمم ه غسممل آخممر ول ه نيتهدممما معماً ‪ ،‬ول‬ ‫يزئ ه إل بعممد السممل م ‪ ،‬والغدمممى عليمم ه وإن تكممرر ‪ ،‬والسممكران ‪ ،‬وعنممد الحمرا م بنسممك ولو‬ ‫حائرض م ماً وغي م م مكل ممف ‪ ،‬ولممدخول ال م مر م ومك ممة والكعب ممة ‪ ،‬نع ممم إن اغتس ممل للول ووقممرب‬ ‫الفصممل ول يتغي م بممدن ه ل م يعممده للثممان كغسممل العيممد والدمعممة ‪ ،‬وللووقموف بعرفة ويمدخل‬ ‫بممالفجر ‪ ،‬والول كممون ه بثدم مر ة ‪ ،‬ووقبممل الممزوال كدممما ف م التحفممة ‪ ،‬وف النهايممة الول بعممده ‪،‬‬ ‫وللووقوف بالهشعر الرا م غدا ة النحر ‪ ،‬ويغني ه عم ن غسممل العيمد ‪ ،‬ورمي جمر ة العقبمة ‪ ،‬وثلثمة‬ ‫لرمي الدممار الثلث كمل يمو م مم ن أيمما م التهشمريق ل لكممل جمر ة غسمل ‪ ،‬وللطمواف بممأنواع ه‬ ‫عل ممى رأي مرجم و ح ‪ ،‬نع ممم إن تغي م م ب ممدن ه س مم ن ل مم ه الغس ممل عل ممى العتدم ممد ‪ ،‬والغس ممل م مم ن‬ ‫الجام م ممة والفص م ممد ‪ ،‬وللصخم ممروج م م مم ن الدم م مما م ‪ ،‬وك ذا ل م ممدخول ه إذا ع م ممرق ‪ ،‬ول ممدخول السم ممجد‬ ‫وللذان ‪ ،‬ولك ممل ليل ممة م مم ن رمرض ممان ‪ ،‬وإن ل م يرض ممر التاويممح ‪ ،‬ولممدخول مدين ممة الرسم ول ‪،‬‬ ‫ووقيممده ق ل بعممد الممدول ‪ ،‬ووقيممل عنممد إرادتمم ه ‪ ،‬ولزالممة شممعر العانممة ‪ ،‬وحلممق ال مرأس ‪ ،‬ونتممف‬ ‫الب ممط ‪ ،‬ووقممص الهش ممارب ‪ ،‬ولبل مموغ الص ممب بالس مم ن ‪ ،‬وك ذا ب ممالحتل م فيطل ممب من مم ه غس مملن ‪،‬‬ ‫وللدمعتممد ة بعممد ف مراغ عممدتا ‪ ،‬وعنممد سمميلن ال موادي كالنيممل أيمما م الزي اد ة كممل ي مو م ‪ ،‬ولكممل‬ ‫مدمع خي أو مبا ح ‪ ،‬اهم ملتقطاً م ن التحفة وحواشي بج وباجوري وغيها جلتها ‪.37‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وقال ف الفتمح والممداد‪ :‬لمو تمرك غسمل دخمول مكمة حمت دخلهما لم‬ ‫يبعد ندب وقرضائ ه كسائر الغتسال وقياساً على وقرضاء النوافل اهم وعبار ة فتح العي‪.‬‬ ‫)تنبي ه(‪ :‬وقال شميصخنا‪ :‬يسم ن وقرضماء غسمل الدمعمة كسمائر الغسمال السمنونة ‪ ،‬وإنما‬ ‫لطلب وقرضاؤه لن ه إذا علم أن ه يقرضي دوا م على أدائ ه اهم‪ .‬ووافق ه سم ف غسل دخول‬ ‫مك ممة والدين ممة فق ممط ‪ ،‬ونق ممل اب مم ن حج ممر ف م م اليع مماب وحاش ممية اليرض مما ح ع مم ن الس ممبكي ‪،‬‬ ‫واستوج ه عد م ندب وقرضاء الغسال كلها واعتدمده ) م ر(‪.‬‬ ‫التيمم‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم أسباب التيدمم فقال‪:‬‬ ‫يا سائلي أسباب حّل تيدمم <> هي سبعة بسدماعها ترتا ح‬ ‫فقد وخوف حاجة إضللة <> مرض يهشق جبي ة وجرا ح‬


‫والرخصممة هممي الكممم الثممابت علممى خلف الممدليل الصمملي اه م )ش( ) م ر( ‪.‬‬ ‫ووقال العزيزي‪ :‬هي النتقال م ن صعوبة لسهولة لعذر مع وقيا م سبب الكم الصلي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يب لطلب التاب على التفصيل ف لطلب الاء ‪ ،‬ولو مر متيدمم نائم‬ ‫مكمم ن بمماء فلممم ينقمم ه إل والمماء بمّد البعممد لم يبطممل تيدمدممم ه ‪ ،‬كدممما لممو كممان بممبئر خفيممة‬ ‫اه م ) م ر(‪ .‬ولو ممّر بالمماء فم المووقت وبعممد عنمم ه بيممث ل يلزم ه لطلبمم ه فممتيدمم لم يقممض‬ ‫اه م عبمماب ‪ ،‬ووقرضمميت ه عممد م وجوب الوضوء‪ .‬وقممال السممنوي‪ :‬والقيمماس وجوب ه اه م إيعمماب‪ .‬ولو‬ ‫أبيح أو وهب ماء وقليل لدمع متيدمدمي بطل تيدمممم الكمل ول يتووقف علمى القبمول اهمم‪.‬‬ ‫سممم‪ .‬ولو خمماف راكب سممفينة غروق اً لممو تنمماول المماء تيدمممم بل إعمماد ة ‪ ،‬كدممم ن حممال بينمم ه‬ ‫وبين ه سبع اهم زيادي‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬تزّو دم للعطش ففرضلت فرضلة ‪ ،‬فإن ساروا على العماد ة ول يمت منهمم‬ ‫أحممد وقرضممى ممم ن الصمملوا ت لمما تكفيمم ه تلممك الفرضمملة عمماد ة اه م تفممة‪ .‬وقممال سممم‪ :‬أي يقممدر‬ ‫كل وضوء لصل ة مم ن آخمر المد ة اهمم‪ .‬لكم ن اسمتوج ه ع ش مما اعتدممده ابم ن عبمد المق‬ ‫مم ن وجوب وقرضمماء جيمع صملوا ت تلممك المد ة ‪ ،‬إذ يصممدق عليمم ه فم كممل تيدممم أنمم ه تيدمممم‬ ‫مع وجود ماء وقادراً على استعدمال ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب ش(‪ :‬إزالة النجاسة ع ن البدن شرط لصحة التيدمم ‪ ،‬كالجتهاد ف‬ ‫القبل ممة ‪ ،‬أو تقلي ممد العدم ممى فيه مما ‪ ،‬نع ممم إن تع ممذر إزالته مما لنح ممو م ممرض وفق ممد م مماء تيدم ممم‬ ‫وصلى لرمة المووقت ووقرضممى كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬زاد ��‪ :‬فلممو وجده ممماء وقليلً تعيم‬ ‫للنجاسممة‪ .‬وإن لزم ه وقرضمماء الصممل ة بممالتيدمم علممى العتدمممد اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقال ) م ر(‪ :‬ل يصممح‬ ‫الممتيدمم وقبممل إزالممة النجاسممة أي الغيم العفمّو عنهمما وإن تعممذر ت إزالتهمما ‪ ،‬بممل يصمملي حينئممذ‬ ‫لرمة الووقت ويعيد ‪ ،‬ونقل فم اليعماب عمم ن الريي وغيممه أن مممل اشمتاط إزالمة النجاسممة‬ ‫للممتيدمم لنحممو الصممل ة ‪ ،‬أممما الق مراء ة وممس الصممحف فيصممح لدممما الممتيدمم مممع بقمماء ناسممة‬ ‫النجممو وغيممه ‪ ،‬وقممال‪ :‬وهو حسمم ن اه مم‪ .‬وأفممت بمم ه ابمم ن كبمم ‪ ،‬ولو لطلممب منمم ه غسمملن‪ :‬واجممب‬ ‫ومندوب وعجز ع ن الاء كفاه تيدمم واحد اهم أسن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال السنوي‪ :‬لو كانت العلة بيده ‪ ،‬فإن نوى عند غسل وجه ه رفع‬ ‫الدث احتاج لنية أخرى عند التيدمم لن ه ل يندرج ف النية الول أو السممتباحة فل ‪،‬‬ ‫ولممو عدمممت الراحممة وجهمم ه ل م يتممج للنيممة عن ممد غس ممل بقيممة العرض مماء ‪ ،‬بممل تكفيمم ه نيممة‬ ‫التيدمم اهم إيعاب ‪ ،‬لك ن رجح ف التحفة وجوب نية الوضوء عند اليممد ‪ ،‬ووقال البماوي‪:‬‬ ‫وضابط تأخي البء أي لطول مدت ه بأن يسع وقدر صل ة أو ووقت الغرب‪.‬‬


‫)مسألة ش(‪ :‬تيدمم ذي المبي ة يبطمل بمالبء ‪ ،‬فيجمب غسمل العرضمو وما بعمده ‪،‬‬ ‫فلممو صمملى حينئممذ جمماهلً بممالبء لزم ه إعمماد ة كممل صممل ة تيقنهمما بعممده ‪ ،‬كدممما لممو صمملى‬ ‫بنجاسة ‪ ،‬إذ ل عب ة بالظّ ن البي خطؤه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬الاصممل فم الممبي ة أنمم ه إن أمكمم ن نزعهمما وغسممل ممما تتهمما أو‬ ‫مسح ه بالتاب حيث وجب بأن كانت ف عرضو التيدمم لزم ه مطلقاً ‪ ،‬وإل فممإن أخمذ ت‬ ‫ممم ن الصممحيح زائممداً علممى وقممدر الستدمسمماك أو ل م تأخممذ ‪ ،‬ووضممعت علممى حممدث وك ذا‬ ‫علممى لطهممر ‪ ،‬وكانت فم المموج ه واليممدي ن علممى العتدمممد ‪ ،‬وجبممت العمماد ة وإل فل ‪ ،‬وما فم‬ ‫التحفمة مم ن عمد م وجوب العماد ة فم الخيم ة ممؤّولم أو ضمعيف ‪ ،‬ولو كمان ببمدن جنمب‬ ‫جممبي ة ف م غي م أعرضمماء الوضوء وجب الممتيدمم لكممل فممرض وإن ل م يممدث ‪ ،‬فلممو أحممدث‬ ‫وقبل أن يصلي فرضاً لزم ه الوضوء فقط‪.‬‬ ‫)مسألة‪:‬ب ج(‪ :‬م ن تيدمم بحل الغالب في ه فقد الاء ل يلزم ه القرضاء ‪ ،‬سواء‬ ‫كمان المتيدمم لمدث أكمب أو أصمغر ‪ ،‬زاد ب‪ :‬وإن كمان معم ه مماء يتماج ه لعطمش ويلزم ه‬ ‫الغسممل أو الوضوء عنممد وجود المماء ولو بالفاضممل ممم ن عطهشمم ه ‪ ،‬وزاد ج‪ :‬ولو تيدمممم عمم ن‬ ‫جر ح وأراد فرضاً آخمر لم يلزم ه غسمل مما بعمد عليلم ه مطلقماً ‪ ،‬ووقيمل يلزم ه للحمدث اهمم‪.‬‬ ‫وقلت‪ :‬ووقول ه بحل الغالب في ه فقد الاء ال ‪ ،‬وقممال ابمم ن حجمر‪ :‬أي فيمم ه وفيدممما حموالي ه إلم‬ ‫حممد القممرب ‪ ،‬والع مب ة بحممل الممتيدمم ل مممل الصممل ة ‪ ،‬ووقمال ) م ر(‪ :‬الع مب ة بحممل الصممل ة ‪،‬‬ ‫وقممال‪ :‬ولو شممك ف م الممل الممذي صمملى فيمم ه هممل تممب فيمم ه العمماد ة أ م ل؟ يتدمممل عممد م‬ ‫الوجوب‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬فاوقممد الطهمموري ن إذا صمملى لرمة المووقت ثم وجد المتاب وقبممل خممروج‬ ‫الووقت لزم ه إعادتا ولو بحل ل يسقط بمم ه القرضمماء ‪ ،‬ثم يعيمدها ثالثماً بالماء أو بممالتاب‬ ‫حيممث يسممقط القرضمماء ‪ ،‬وقممال ه فم العبمماب و ش ق ‪ ،‬وحيم يتصمّور أن يصمملي فم المووقت‬ ‫أربع مرا ت ‪ ،‬هذه الصور الثلث والرابعة إعادتا مع جاعة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ألغز السيولطي فقال‪:‬‬ ‫أليس عجيباً أن شصخصاً مسافراً <> إل غي عصيان تبا ح ل ه الرخص‬ ‫إذا ما توضأ للصل ة أعادها <> وليس معيداً للت بالتاب خص‬ ‫فأجاب آخر فقال‪:‬‬ ‫لقد كان هذا للجنابة ناسياً <> وصلى مراراً بالوضوء أتى بنص‬ ‫كذاك مراراً بالتيدمم يا فت <> عليك بكتب العلم يا خي م ن فحص‬ ‫وقرضاء الت فيها توضأ واجب <> وليس معيداً للت بالتاب خص‬ ‫لن مقا م الغسل وقا م تيدمم <> خلف وضوء هاك فروقاً ب ه تص‬


‫الحيض‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقول ه ‪" :‬النساء ناوقصا ت عقل ودي ن" الراد بالعقل الدية ‪ ،‬ووقال بعرضهم‪:‬‬ ‫هو العقل الغريزي وهو الناسب للدمقمما م ‪ ،‬وبنقممص الممدي ن بالنسممبة للرجال ممم ن حيممث عممد م‬ ‫تعبممدهّ ن ف م بعممض الووقا ت ‪ ،‬وإن ك مّ ن يثب م علممى الممتك إن وقصممدن امتثممال أمممر الهشممارع‬ ‫كتك الرما ت اهم بيمي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬رأ ت دم ماً يصمملح حيرض ماً بممأن زاد علممى ي مو م وليلممة ونقممص عمم ن‬ ‫خسة عهشر ‪ ،‬ث نقاء دون خسة عهشر ‪ ،‬لكم ن لمو اجتدممع ممع المد م زاد عليهما ثم دمماً ‪،‬‬ ‫فممالول حيممض ‪ ،‬ومما يكدمممل الطهممر ممم ن العائممد د م فسمماد ‪ ،‬والزائممد حيممض بهش مرلط ه ممما ل م‬ ‫يمماوز أكممثره ‪ ،‬وإل فتأخممذ البتممدأ ة غي م الدمي مز ة ممم ن أول الزائممد يوم اً وليلممة ‪ ،‬وتطهممر تسممعة‬ ‫وعهشري ن ‪ ،‬والعتاد ة عادتا حيرضاً ولطهراً اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وعبار ة أب مرمة مم ن كمانت تيمض فم‬ ‫ل ‪ ،‬فحاضممت ف م دور خسممتها ولطهممر ت أربعممة عهشممر ث م عمماد‬ ‫كممل شممهر خسممة أيمما م مث ً‬ ‫الد م واستدمر ‪ ،‬فالصمح أن يوم اً مم ن أول العائمد استحاضمة تكدميلً للطهمر ‪ ،‬وخسمة بعمده‬ ‫حيممض ‪ ،‬وخسممة عهشممر لطهممر وهكممذا ويصممي دورها عهشمري ن ‪ ،‬وكالربعممة عهشممر ممما دونا إلم‬ ‫العهشم مر ة ‪ ،‬فدم مما يكدم ممل الدمس ممة عهش ممر استحاض ممة ‪ ،‬ثم م خس ممة حي ممض وخس ممة عهش ممر لطه ممر ‪،‬‬ ‫بلف ما لو نقص النقماء عم ن العهشمر ة فليمس بطهمر ‪ ،‬لن المد م المذي بعمده يتدممع ممع‬ ‫الممذي وقبلمم ه حيرض ماً اه مم‪ .‬وفيمم ه مالفممة لمما ذك ر فتممأمل ه ‪ ،‬وتهشممبي ه التحفممة انتقالمما للعمماد ة بمما‬ ‫ذكره أبو مرمة يقترضي أن معن رجوعها للعاد ة يعن التأخر ة وهو الدمسة عهشممر الطهممر‬ ‫والدمممس اليممض ‪ ،‬وص ر ح بممذلك فم هممامش حاشممية الهش مروقاوي واوقترضممت ه عبممار ة سممم ‪ ،‬ولعلمم ه‬ ‫مراد صاحب الفتاوى بقول ه‪ :‬والعتاد ة عادتا لطهراً وحيرضاً فتأمل ه‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ش(‪ :‬وقم مول ه فم م التحف ممة‪ :‬أوق ممل الي ممض يم مو م وليل ممة ‪ ،‬أو وق ممدرها متصم ملً‬ ‫ل ‪ ،‬حممال ممم ن وق مول ه‪ :‬أو وقممدرها أي أوقلمم ه يمو م وليلممة حقيقممة ‪ ،‬كممأن رأتمم ه ممم ن الصممبح‬ ‫فدمتص م ً‬ ‫ل ‪ ،‬وإن ل م يتصممل هممو ول‬ ‫إل م الصممبح ‪ ،‬أو وقممدر ي مو م وليلممة ‪ ،‬وفمرض ذلممك القممدر متص م ً‬ ‫الد م ول يتلفق إل م ن أربعة عهشر يوماً ‪ ،‬كأن رأ ت ست ساعا ت دماً ث مثانيماً نقمماء ‪،‬‬ ‫ث ستاً دماً ث مثانياً نقاء ‪ ،‬ث ستاً دماً ث مثانياً نقاء ‪ ،‬ث ستاً دماً ‪ ،‬فدمجدممموع الممدماء‬ ‫بقممدر ي مو م وليل ممة متص مملي ‪ ،‬فل ش ممك ف م كونما حيرض ماً ‪ ،‬وإن مما اللف ف م أن حيرضممها‬ ‫الممدماء فقممط ‪ ،‬فيكممون الوقممل لنمم ه بقممدره وهو وقممول التلفيممق ‪ ،‬أو مممع النقمماء التصخلممل وهو‬ ‫وقممول السممحب الممذي عليمم ه العدمممل ‪ ،‬ووقم ول ه بنمماء علممى وقممول السممحب أراد بمم ه الشممار ة إل م‬ ‫اللف ‪ ،‬وه ممو أنم مما لم ممو رأ ت أول الربعم ممة عهشم ممر دم م ماً مقم ممدار عهشم ممر سم مماعا ت وآخره م ا‬ ‫كممذلك ‪ ،‬فممالدموع دون أوقلمم ه متص ملً فليممس حيرض ماً علممى وقممول التلفيممق ‪ ،‬وك ذا علممى وقممول‬


‫السحب على الصح م ن ستة أوج ه ‪ ،‬إذ م ن شرط وقول السحب أن ل ينقض مدممموع‬ ‫الممدماء عمم ن ي مو م وليلممة ووقممد نقممص ‪ ،‬فهممذا اللف الممذي أشممار إليمم ه ف م التحفممة فكممأن ه‬ ‫وقال‪ :‬شرط إذا تلفقت الدماء أن ل ينقص مدموعها ع ن يو م وليلة وإن بنينا على وقول‬ ‫السحب‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اختلف عمماد ة المرأ ة فم الطهممر كاختلفهمما فم اليممض ‪ ،‬فممإذا لم‬ ‫تنتظممم ول تتكممرر كممأن كممان عادتمما سممتة أيمما م حيرضماً وأربعممة وعهشمري ن لطهمراً فتغيمم ت فم‬ ‫دور إل م سممتة وعهش مري ن يومم اً ‪ ،‬وفم آخممر إل م تسممعة أشممهر ‪ ،‬ث م آخممر إل م شممهري ن ‪ ،‬ث م‬ ‫استحيرض ممت رّد تم إل م م مما وقب ممل ش ممهر الستحاض ممة وهمو الهش ممهران ‪ ،‬ف ممإن تك ممرر ت ك ممذلك‬ ‫وانتظم تكرارها فتجع إل أربعة وعهشري ن ‪ ،‬ث إل ما بعدها على المتتيب الممذكور ‪ ،‬وهذا‬ ‫حيث ل تر وقوياً بهشمرلط ه ‪ ،‬وإل فهمو اليمض وإن تمأخر وغيمه استحاضمة ‪ ،‬وإن لطمال أو‬ ‫كان في ه وقوي وضعيف ل يتدميزا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬الد م الارج للحامل بسبب الولد ة وقبل انفصال جيع الولد ‪ ،‬وإن‬ ‫تعممدد عمم ن الرحم يسممدمى لطلقماً ‪ ،‬وحكدممم ه كممد م الستحاضممة فيلزمهمما فيمم ه العصممب والطهممار ة‬ ‫والصممل ة ‪ ،‬ول يمر م عليهمما ممما يمر م علممى الممائض حممت المموطء ‪ ،‬أممما ممما يممرج ل بسممبب‬ ‫ال ممولد ة فحي ممض بهش مرلط ه ‪ ،‬نع ممم ل ممو ابت ممدأ ب مما الي ممض ث م ابت ممدأ ت ال ممولد ة انس ممحب عل ممى‬ ‫الطلق حكم اليض ‪ ،‬أي سواء مرضى لا يو م وليلة وقبل الطلق أ م ل على خلف ف‬ ‫ذلك اهم ‪ ،‬وما خرج بعد انفصال الولد وإن بقيت الهشيدمة فنفاس‪.‬‬ ‫كتاب الصل ة‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬أفرضل عبادا ت البدن الصل ة ‪ ،‬فرضها أفرضل الفروض ‪ ،‬ونفلها أفرضمل‬ ‫النوافل ‪ ،‬لك ن صو م يو م أفرضل م ن ركعتي ‪ ،‬بل وما فووقهدما إذا اوقترضى العمرف أنم ه وقليمل‬ ‫ف جانب يو م ‪ ،‬فهو أفرضل منها م ن حيث الكثرية ‪ ،‬فإن كثر ت عرفاً كأن اشتغل با‬ ‫ف م ج ممزء م مم ن الووقمما ت ل مم ه ووقممع بي ممث ل يع مّد وقليلً عرفم اً ك ممانت أفرض ممل م مم ن حيممث‬ ‫الذا ت والكثرية ‪ ،‬وإن استويا كثر ة ف ميزان العرف فرضلت ه م ن حيث الذا ت فقط‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أكثر العلدماء على أن اختصاص الصملوا ت الدممس بأووقاتمما تعبممدي ل‬ ‫يعقل معناه ‪ ،‬وأبدى بعرضهم ل ه حكدمة وهي تذكر النسان با نهشأه فكدمال ه ف البط ن ‪،‬‬ ‫وتيؤه للصخمروج منم ه كطلموع الفجمر ‪ ،‬وولدتم ه كطلموع الهشمدمس ‪ ،‬ومنهشمؤه كارتفاعهما ‪ ،‬وشباب ه‬ ‫كووقوفها عند الستواء ‪ ،‬وكهولت ه كدميلهما ‪ ،‬وشيصخوخت ه كقربا مم ن الغممروب ‪ ،‬وموت ه كغروبا ‪،‬‬ ‫وفناء جسدم ه كانحاق أثر الهشدمس اهم تفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يب على الهشصخص بدخول المووقت إمما فعمل الصمل ة أو العمز م عليهما‬ ‫ف م ال مووقت وإل عصممي ‪ ،‬أي وإن فعلهمما ف م ال مووقت اهم م ع ش ‪ ،‬اهم م ) م ر( فممإن ممما ت‬


‫بعممد العمز م والمووقت يسممعها لم يعممص وفاروقت الممج حيممث يعصممي بمموت ه بعممد السممتطاعة ‪،‬‬ ‫وإن ع مز م علممى فعلمم ه بممأن ووقتهمما مممدود بيممث لممو أخرجهمما عنمم ه أث م وووقتمم ه العدمممر ووقمد‬ ‫أخرج ه عن ه ‪ ،‬والعز م الذكور عز م خمماص ‪ ،‬والعمز م العمما م أن يعمز م النسممان عنممد بلمموغ ه علممى‬ ‫فعم ممل الواجبم مما ت وت ممرك الرم م ا ت ‪ ،‬فم ممإن ل م م يع م مز م عصم ممى وت ممدارك ه ‪ ،‬ومعن م م الع م مز م القصم ممد‬ ‫والتصدميم على الفعل اهم باجوري‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ينبغممي متأكممداً التغليممس أي التبكي م بصممل ة الصممبح أول ووقتهمما ‪،‬‬ ‫كدممما نقممل عمم ن النممب والصممحابة وم ن بعممدهم ممم ن العلدممماء رض وان الم عليهممم ‪ ،‬وح ّد هم أن‬ ‫يممرج منهمما وه و ل يعممرف جليسمم ه ‪ ،‬ول ينقممل عمم ن أحممد ممم ن العلدممماء غي م أب م حنيفممة‬ ‫نممدب التممأخي إلم السممفار وهو الضمماء ة بيممث يممرى شصخصماً ممم ن موضع كممان ل يمراه‬ ‫من ه عند لطلموع الفجمر الصمادق ‪ ،‬ويقمدر ذلمك فم فرضماء خمال عم ن نمو المدران العاليمة ‪،‬‬ ‫بممل وق ممال الص ممطصخري وممم ن تبع مم ه‪ :‬إن الص ممبح ي ممرج بالس ممفار عك ممس أب م حنيفممة ‪ ،‬ويموز‬ ‫للحاسب وهو مم ن يعتدممد منمازل القدممر والهشمدمس وتقمدير سميها ‪ ،‬والنجمم وهو مم ن يمرى‬ ‫أول ال م مووقت لطلم مموع النج ممم الفلن م م العدمم ممل بس ممابدما ‪ ،‬ولمم ن غلم ممب علم ممى ظنم مم ه ص ممدوقهدما‬ ‫تقلي ممدها وقياس ماً عل ممى الص مو م كدم مما وق ممال ه ع ش وبممج ‪ ،‬ويتحق ممق لطل مموع الفج ممر كدم مما ف م‬ ‫الحيمماء وقبممل الهشممدمس بنزل تي ‪ ،‬ووقمدرها أرب ع وعهشممرون درج ة ‪ ،‬وك ل درج ة سممتون دوقيقممة ‪،‬‬ ‫وك ل دوقيق ممة وق ممدر وقم مراء ة الخلص مم مر ة ‪ ،‬وك ل إح ممدى عهش ممر م مم ن الخلص وق ممدر وقم مراء ة‬ ‫مقرىء تقريبماً ‪ ،‬فدمجدمموع ذلمك مائمة وثلثمون مقرئ اً ‪ ،‬وذلمك نمو مثانيمة أجمزاء مم ن القمرآن ‪،‬‬ ‫وم ن راوقمب غممروب القدمممر ليلمة اثنممت عهشمر ة ‪ ،‬ولطلمموع ه ممم ن أفقم ه ليلمة سممت وعهشمري ن ‪ ،‬فقمرأ‬ ‫بي ذلك إل لطلوع الهشدمس وقارب همذا القمدر ‪ ،‬ووقد نمص فم الحيماء علمى أن الفجمر‬ ‫يطل ممع مممع غ ممروب القدم ممر ‪ ،‬ولطلمموع ه ف م تينممك الليل ممتي ليقيممس عليهدم مما العممامي بقيممة أيمما م‬ ‫الهشممهر بأخممذ علمممة ممم ن نممو كمموكب ‪ ،‬ومم ن العل مو م بديهممة أن ممم ن مسممكن ه بي م جبممال‬ ‫كحرضممرمو ت ل يبممدو لمم ه أّولم الرضمموء النتهشممر إل ووقمد انتهشممر ف م أفقمم ه انتهشمماراً عظيدم ماً‬ ‫ح ممت يب ممدو مب ممادي الص ممفر ة ‪ ،‬وإن مما يع ممرف أّولم مم ه حينئ ممذ الع ممارفون بالووق مما ت الّرب ممون ل مما‬ ‫بالعلما ت الت ل تتلمف عمماد ة علممى ممّر السممني الداخلممة تمت اليقينيمما ت ‪ ،‬وهذا وصف‬ ‫العارفي م ن الؤذني الثقا ت الذي ن أوجب ال الخممذ بقممولم ل كممل النمماس ‪ ،‬فعنممد عممد م‬ ‫ممم ن هممذا وصمف ه ينبغممي الحتيمماط ‪ ،‬إذ ل يصممح الصممل ة مممع الهشممك بلف الظمم ن ‪ ،‬وأممما‬ ‫مما وقيمد بم ه فم بعمض الؤلفما ت علمى لطريقمة حسماب الهشمبامي مم ن أن النجمم يغمرب ممع‬ ‫الفجممر حممادي عهشممره ‪ ،‬ويطلممع روقيبمم ه وهمو الممامس عهشممر ‪ ،‬ويتوسممط الثممام ن فل ع مب ة بمم ه‬ ‫الن ‪ ،‬لتزحلق الفلممك ممم ن ابتمداء حسماب ه إلم هممذه الممد ة بنحمو منزلة وسدس ‪ ،‬فظهمر فيمم ه‬ ‫اللممل ‪ ،‬لن أهممل اليئممة يقولون إن الفلممك حركة مالفممة إلم جهممة الهشممرق لكنهمما بطيئممة ‪،‬‬


‫بيممث يصممل منهمما فم كممل اثنممتي وسبعي سممنة عربيممة درجة نممو يمو م ‪ ،‬ففممي نممو ألممف‬ ‫يكممون التفمماو ت أكممثر ممم ن ثلثممة عهشممر يومم اً ‪ ،‬فحينئممذ يكممون غممروب الثري ا علممى حسمماب‬ ‫الهشبامي مع غروب البطي ‪ ،‬بل الفرضاء الذي وقمدام ه كدمما حققم ه أبمو مرمة وغيمه ‪ ،‬ووقد‬ ‫عّد العلدماء م ن الواجب ف تعلم النجو م ما يعرف ب ه ووقت الصل ة والقبلة اهم‪.‬‬ ‫وف ي كل م مبسوط ف تقيق ذلك ‪ ،‬وبعض مالفمة لما سمبق ‪ ،‬وحاصمل ه أن‬ ‫الفجر الصادق هو اعتاض البياض الهشرب بالدمر ة الذي ل يمزال يتزايممد ‪ ،‬فينممدب حينئممذ‬ ‫الشممتغال بالصممل ة وما يطلممب لمما ‪ ،‬وهذا هممو المراد بممالتغليس فم الممديث ‪ ،‬إذ هممو آخممر‬ ‫اللي ممل الصختل ممط برض مموء الص ممبا ح ‪ ،‬فدم مم ن ص مملى ول تظه ممر زيم اد ة ن ممور النه ممار بع ممد ص مملت ه‬ ‫فصمملت ه بالطلممة وقطعماً ‪ ،‬فعلممم أنمم ه ل بممد ممم ن الضمماء ة فم ووقت الفرضمميلة وووقت الختيممار ‪،‬‬ ‫إل أنمما ف م الّولم أنقممص ‪ ،‬وبتدممما م الضمماء ة يممدخل ووقمت ال مواز إل م ابتممداء الدم مر ة الممت‬ ‫وقبل لطلوع الهشدمس ل الت مع لطلوع الفجر كدما وقمد يتموهم ‪ ،‬إذ تلمك تهشمرب البيماض ‪،‬‬ ‫وهذه حمر ة خالصمة ‪ ،‬فحينئمذ يمدخل ووقت الكراهممة ‪ ،‬ويسمتدل علمى الفجمر بالنمازل الفلكيمة‬ ‫الت هي مثان وعهشرون منقسدمة بي الليمل والنهمار ‪ ،‬ول يزيد الفجمر علمى منزلتي وقطعماً ‪،‬‬ ‫بل ينقص عنهدما احتيالطاً ‪ ،‬كدما حققم ه الؤوقتممون وبعممض الفقهمماء ‪ ،‬وهو المراد بمالتقريب فم‬ ‫كل م الممما م الغزالم وغيممه ‪ ،‬وعلممى هممذا يكممون ووقت الفرضمميلة فم العتممدال نصممف منزلة ‪،‬‬ ‫وهو وقدر أربع ركعا ت متوسطا ت ‪ ،‬وما يتعلق بالصل ة ممم ن الواجبمما ت والسممتحبا ت ‪ ،‬وووقت‬ ‫الختبار نصممف منزلة أيرضماً ‪ ،‬والنزلة ثلث عهشمر ة درجة إل سمبعاً ‪ ،‬والسمماعة خممس عهشمر ة‬ ‫درج ة ‪ ،‬وك ل درج ة سممتون دوقيقممة ‪ ،‬واختلف موا ف م الدوقيقممة الممذكور ة فقيممل وقممدر سممبحان ال م‬ ‫ل ‪ ،‬ووقي ممل وق ممدر س ممور ة الخلص بالبس ممدملة ‪ ،‬وبي م الق ممالتي تف مماو ت ك ممثي كدم مما ل‬ ‫مس ممتعج ً‬ ‫يفى ‪ ،‬وأما تقدير بعرضهم لصة الفجر بقراء ة أكثر م ن مثانية أجمزاء ممم ن القمرآن فغلمط ‪،‬‬ ‫والذي حقق ه الثقا ت وضبطناه أن ه م ن لطلوع الفجر إل الشراق ف الستواء وقدر ثلثممة‬ ‫أج مزاء بتتيممل ‪ ،‬وأربعممة إل ربع ماً بالوسممط ‪ ،‬وأربعممة ونصممف بممالدراج ‪ ،‬ويزي د وينقممص بزي اد ة‬ ‫الليممل ونقصمم ه ‪ ،‬ويسممتدل عليمم ه أيرضماً بالنممازل فم السممدماء ‪ ،‬وذلممك أن أّولم يمو م ممم ن النجممم‬ ‫الممذي أنممت فيمم ه يغممرب مممع الفجممر ويتوسمط ثممامن ه ويطلممع خممامس عهشممره ‪ ،‬نعممم وقممد تغي م‬ ‫هممذا السمماب لطممول الزم ان وتمأخر الفلممك ‪ ،‬ممم ن أّولم حسمماب الهشممبامي إل م الن بأربعممة‬ ‫عهشممر يومم اً ‪ ،‬فحينئممذ إذا كممان أّولم ي مو م ممم ن نممم الثري ا فيطلممع الفجممر آخممر درج ة ممم ن‬ ‫ن ممم النط ممح وهك ممذا ‪ ،‬ويس ممتدل علي مم ه أيرضم ماً ب ممالقدمر وهممو غروبمم ه ليل ممة ثلث عهشم مر ة م مم ن‬ ‫الهشممهر ‪ ،‬ولطلمموع ه ليلممة سممبع وعهشمري ن غالب ماً ‪ ،‬كدممما ذكره ابمم ن وقطنممة وغيممه ‪ ،‬وأممما ممما ذكره‬ ‫الغزالم م م والي م ممافعي فه م ممو بالنس م ممبة لبل م ممدها ‪ ،‬ومم مما وقاربم م ا فم م م الع م ممرض والط م ممول ‪ ،‬ب م ممل ه م ممذه‬ ‫الستدلل ت كلها تقريبية ل تقيقية ‪ ،‬وأضبط م ن همذه وأتقم ن تقيقماً ضممبط ه بالسماعا ت ‪،‬‬


‫وهو وقمدر سمماعة ونصممف فم السممتواء علممى العتدمممد ‪ ،‬ممم ن أن حصممة الفجممر تكممون دائدمماً‬ ‫مث مم ن اللي ممل ف م م أي مك ممان وزم م ان ‪ ،‬كدم مما وق ممال ه ف م م اليع مماب وغي ممه م مم ن كت ممب الئدم ممة‬ ‫الققيمم ‪ ،‬ووقيممل سممبعة ‪ ،‬ووقيممل تسممعة ‪ ،‬فعلممى الّولم يزيد فم غايممة لطممول الليممل مثمم ن سمماعة ‪،‬‬ ‫وف غايممة وقصممره ينقممص كممذلك ‪ ،‬هممذا ف م جهممة حرضممرمو ت وما والهمما ممما يكممون غايممة‬ ‫لطول الليل فيها ثلث عهشر ة ساعة إل نصف درجة يعن دوقيقتي ‪ ،‬وغاية وقصممره إحممدى‬ ‫عهشمر ة ونصممف درجة ‪ ،‬وذلممك لكممون عرضها أي بعممدها عمم ن خممط السممتواء خممس عهشمر ة‬ ‫درجم ة ونصم ممفاً ‪ ،‬فحينئم ممذ يكم ممون مم ممع السم ممتواء بعم ممد مرضم ممي عهشم ممر سم مماعا ت ونصم ممف مم مم ن‬ ‫الغروب ‪ ،‬وإحدى عهشر ة وربع ومث ن مع الطول ‪ ،‬وتسع ونصممف ومث ن ممع القصممر ‪ ،‬ويرضمماف‬ ‫لكممل ممم ن الثلثممة ممما وقممارب ه ‪ ،‬وهذه عمماد ة ال م السممتدمّر ة ف م جهتنمما ل يتقممد م ول يتممأخر ‪،‬‬ ‫وكذا فم جيمع الهما ت ‪ ،‬ممع مراعما ة الزياد ة والنقممص بطمول ليلهما ووقصمره ‪ ،‬فدمم ن أخمب بما‬ ‫يممالف ه ممذه الع مماد ة ع مم ن عل ممم أو اجته مماد فغي م مقب ممول للقاع ممد ة ال ممت ذكره ا اب مم ن عب ممد‬ ‫السل م والسيولطي وغيها أن ما كذب ه العقل أو العمماد ة مممردود ‪ ،‬وإذا رد الهشممرع الهشممهاد ة‬ ‫با أحالت ه العاد ة فأول رد الساب والجتهاد ‪ ،‬بل الاسب والنجممم إن دل علدممم ه علممى‬ ‫لطلمموع الفجممر ووقد بقممي ممم ن الليممل مثنمم ه فممالس يصممدوق ه ‪ ،‬فيجمموز لمم ه العدمممل بممذلك ‪ ،‬وكذا‬ ‫لم ن صمدوق ه علمى مما وقمال ه ) ع ش( ‪ ،‬واعتدممد فم التحفمة والنهايمة والغنم والفتمح والممداد‬ ‫خلف مم ه وإل فل ‪ ،‬ومممل ه ممذا حي ممث ل م يعل ممم ه ممو أو ي ممبه الثق ممة بع ممد م لطل مموع الفج ممر‬ ‫بهشمماهد ة ‪ ،‬ول يسممهل عليمم ه العدمممل بمماليقي أو بهشمماهد ة أو إخبممار الثقممة أيرض ماً ‪ ،‬وإل ل م‬ ‫يز ل ه العدمل بساب نفس ه فرضلً ع ن تقليده ‪ ،‬ول العدول ع ن ذينك أيرضاً ‪ ،‬فعلممم أن‬ ‫م مم ن س ممع أذان إنس ممان أو أخ ممبه ب ممدخول ال مووقت ل ي مموز العتدم مماد علي مم ه إل إن عل ممم‬ ‫اتصمماف ه بالعدالممة ومعرفة ال مووقت وعد م تسمماهل ه ف م ذلممك ‪ ،‬ول يكممذب ه الممس والعمماد ة ‪ ،‬ول‬ ‫يعارض خبه ‪ ،‬فلو أخب أوثق أو أكثر بل أو مثل ه تساوقطاً ول يز العدمل بقول ه ‪ ،‬نعممم‬ ‫لممو اعتقممد صممدق الفاسممق واجتدمعممت فيمم ه بقيممة الهشممروط جمماز العدمممل بقمول ه مطلقماً ‪ ،‬ويوز‬ ‫اعتدماد الساعا ت الرضبولطة والناكيب الرر ة إذ ها أوقوى ممم ن الجتهمماد اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وحاصممل‬ ‫التف مماو ت بينهدم مما يزي م د وينق ممص بس ممب لط ممول اللي ممل ووقص ممره ‪ ،‬والخي م م حق ممق أن الص ممة‬ ‫الممذكور ة فم السممتواء مثمم ن الليممل عمم ن منزلتي إل ربع منزلة ‪ ،‬وذلممك سمماعة ونصممف ويزيد‬ ‫وينقص كدما مّر ‪ .‬م‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬صل ة الصبح بجرد استواء النجو م وغروبا ما يغلط في ه ‪ ،‬والهشممرع‬ ‫ل م يعل ممق الك ممم بعرفم ة النج مو م ‪ ،‬ب ممل علق مم ه بطل مموع الفج ممر الص ممادق ‪ ،‬ولي ممس ل مم ن ص ممدق‬ ‫النجم تقليده ف ذلك‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬العب ة ف دخول ووقت الصل ة وخروج ه با ووقت ه الهشارع ل ه ل با‬ ‫ذكره الؤوقتون ‪ ،‬وحينئذ لو غماب الهشمفق وقبمل مرضمي العهشمري ن درجة المت همي وقمدر سماعة‬ ‫وثلث دخل ووقت العهشاء ‪ ،‬وإن مرضت ول يغب ل يدخل كدممما فم فتمح المواد ‪ ،‬ومثمل‬ ‫الغممرب غيه ا ممم ن بقيممة الدمممس ‪ ،‬فممالعب ة بتقممدير الهشممارع ف م الدمممع ‪ ،‬ومما ذك ر لمما ممم ن‬ ‫السممتدلل ت ملمم ه ممما ل م يممالف ممما وقممدره فتممأمل ه فممإن ه مه مّم‪.‬م وقلممت‪ :‬ووقم ول ه سمماعة وثلممث‬ ‫الذي حقق ه العلمة علوي ب ن أحد الداد ف الفتاوى أن ه ساعة ومث ن‪.‬‬ ‫ت ‪ :‬م إمكممان معرف ة يقي م ال مووقت ‪،‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬مراتممب الجتهمماد ف م ال مووقت س م ّ‬ ‫ووجود م ن يب ع ن علم ‪ ،‬والناكيب الرر ة أو الؤذن الثقة ف الغيممم ‪ ،‬وإمكممان الجتهمماد‬ ‫م ن البصي ‪ ،‬وإمكان ه م ن العدمى ‪ ،‬وعد م إمكان ه منهدما ‪ ،‬فصاحب الول مي بينها وبي‬ ‫الثانيممة حيممث وجد ت وإل فالثالثممة ثم الرابعممة ‪ ،‬وصاحب الثانيممة ليممس لمم ه العممدول إلم ممما‬ ‫دونما ‪ ،‬وصمماحب الثالث ممة يي م بينه مما وبي م الجته مماد ‪ ،‬وصمماحب الرابع ممة لي ممس لمم ه التقلي ممد ‪،‬‬ ‫وصاحب الامسممة ييم بينهمما وبيم السادسممة ‪ ،‬وصاحب السادسممة يقلممد ثقممة عارف اً ‪ ،‬ذكره‬ ‫الكردي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ي(‪ :‬يسممتحب للممما م الممرص علممى أول المووقت ‪ ،‬لكمم ن بعممد مرضممي‬ ‫وقدر اجتدممماع النماس وفعلهممم لسمبابا عمماد ة ‪ ،‬لمما فم ذلمك ممم ن التعمرض للنفحمما ت ‪ ،‬وتكمثي‬ ‫الدماع ممة ‪ ،‬والوقت ممداء بس مميد الس ممادا ت علي مم ه أفرض ممل الص مملوا ت والتس ممليدما ت ‪ ،‬ه ممذا فم م غيم م‬ ‫الغ ممرب للصخلف ف م م ض مميق ووقته مما ‪ ،‬ث م م يص مملي ب مم ن حرض ممر وإن وق ممل ‪ ،‬لن الص ممح أن‬ ‫الدماعممة القليلممة أولم ه أفرضممل ممم ن الكممثي ة أثنمماءه ‪ ،‬وغايممة وقممدر النتظممار وقممدر نصممف جممزء‬ ‫تقريب ماً ‪ ،‬فدمصخممالفت ه بزي اد ة أو نقممص خلف السممنة ‪ ،‬زاد ب ويظهممر أنمم ه لممو كممان الممما م‬ ‫يممؤخر كممثياً لم يكممره الممروج ممم ن مممل الدماعممة بعممد الذان للدمهشممقة الاصمملة أخممذاً ممم ن‬ ‫وقممولم يكممره التطويل ليلحممق آخممرون بممل هممذه أعظممم ‪ ،‬والدمعممة كغيها فم نممدب النتظممار‬ ‫لممدخولا ف م إلطلوقهممم ‪ ،‬بممل ينبغممي زياد ة النتظممار فيهمما علممى هممذا القممدر ممما ل م يفحممش‬ ‫التأخي بروج ووقت الفرضميلة ليممدركها التم مم ن بعممد ‪ ،‬والجيم التم بعممد دخمول المووقت ‪،‬‬ ‫ول يقاس بعد م سّ ن البراد ‪ ،‬لن السنة ث ملحوظة ف حق كل شصخص على انفراده ‪،‬‬ ‫فلهذا ل يسم ن البمراد بما لئل يممؤدي التمأخي إلم فواتما ‪ ،‬ول كممذلك تمأخي المما م إلم‬ ‫آخر ووقت الفرضيلة‪.‬‬ ‫]فائمد ة[‪ :‬ينمدب تمأخي الصمل ة عم ن أول ووقتهما فم سمبع وعهشمري ن صمور ة‪ :‬الصمب‬ ‫علم بلوغ ه أثناء الووقت بالس ن ‪ ،‬ول ن غلب ه النو م مع سعة الووقت ‪ ،‬وم ن رجا زوال عممذره‬ ‫وقب ممل ف موا ت الدمع ممة ‪ ،‬وممم ن تيق مم ن الدماع ممة ‪ ،‬ولممدائم ح ممدث رج ا النقط مماع ‪ ،‬وللصخ ممروج م مم ن‬ ‫المكنممة الممت تكممره فيهمما الصممل ة ‪ ،‬ولم ن عنممده ضمميف حممت يطعدممم ه ويمؤوي ه ‪ ،‬ومم ن تعينممت‬


‫عليم مم ه شم ممهاد ة حم ممت يؤّديمهم مما ‪ ،‬وعنم ممد الغرضم ممب والغيم ممظ حم ممت يم ممزول ‪ ،‬وم مم ن يم ممؤنس مريرض م ماً‬ ‫يس ممتوحش بفراوق مم ه ‪ ،‬وخ ائف عل ممى معص مو م ‪ ،‬ومهش ممتغل بذب ممح بيدم ممة مهش ممرفة علممى اللك أو‬ ‫إلطعامهم مما ‪ ،‬أو وقتم ممل نم ممو حيم ممة ‪ ،‬ولهشم ممد ة الم ممر ‪ ،‬وللرم م ي ظه م مراً والغم ممرب بزدلفم ممة ‪ ،‬ومدافعم ممة‬ ‫الدث ‪ ،‬ولتووقان الطعا م ‪ ،‬وتيق ن الاء آخره ‪ ،‬أو الست ة أو القدر ة على القيا م ‪ ،‬وللغيم إلم‬ ‫اليقي ‪ ،‬واشتغال ه بنحمو غريق أو صمائل علمى نفمس أو ممال وتهيمز ميمت اه م كمردي و‬ ‫ش ق‪ .‬ووقول ه‪ :‬وم ن تيق ن الدماعة وقال ف الفتمح‪ :‬إن فحممش التمأخي ممما لم يرضممق المووقت ‪،‬‬ ‫والراد بالتيق ن الوثوق بصمولا بيمث ل يتلممف عماد ة ‪ ،‬ففمي ظنهما ل ينممدب التممأخي إل‬ ‫إذا ل يفحش عرفاً اهم‪ .‬ووقال ف المداد‪ :‬ويتدمل أن يرضبط الفحش بنصف الووقت اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬شممصخص أووقع الصممل ة وقرضمماء مممع إمكانمما أداء ول يممأث ‪ ،‬وصور ة‬ ‫ذلممك أن يهشممرع فيهمما والمووقت يسممعها فيدمممد حممت يممرج المووقت ول يووقع فيمم ه ركعممة فهممي‬ ‫وقرضمماء غيم مممأثو م عليمم ه ‪ ،‬خلفماً للسممنوي القائممل إنمم ه ل بممد ممم ن إيقمماع ركعممة فم المووقت‬ ‫اه مم‪ .‬وقل ممت‪ :‬وهمل ينويه مما وقرض مماء نظ مراً لقص ممده ‪ ،‬أو أداء نظ مراً لل مووقت؟ الظ مماهر الث ممان وق ممال ه‬ ‫الهشوبري والدمل‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬شممك هممل تلزم ه الصممل ة أو هممل هممي عليمم ه أ م ل؟ ل م يلزم ه ‪،‬‬ ‫كدمما لمو شمك همل تركت شميئاً مم ن صملوا ت أممس أ م ل؟ وهل تركت ظهمر أممس أو‬ ‫ممما وقبلمم ه للبمما م؟ بلف ممما لممو شممك فم تممرك ظهممر معيم فيلزم ه إعممادت ه إن كممان فم‬ ‫الووقت وقطعاً ‪ ،‬وكذا بعده على العتدمد ‪ ،‬وعلى هذا تدمل عباراتم التنافية‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬شك ف وقدر فوائت عليم ه لزم ه التيمان بكمل مما لم يمتيق ن فعلم ه‬ ‫كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر و ) م ر(‪ :‬ووقال القفممال‪ :‬يقرضممي ممما تقممق ترك ه ‪ ،‬والصمو م كالصممل ة ‪،‬‬ ‫ولو شممك فيدممما فممات ه منهدممما هممل كممان وقبممل البلمموغ أو بعممده؟ لم يلزم ه شمميء ‪ ،‬والرضممابط‬ ‫أن ه مت لزم ه شيء وشك هل أتى ب ه أ م ل؟ لزم ه لتيق ن شغل الذمة ‪ ،‬وإن شك هممل‬ ‫لزم ه أ م ل؟ ل يلزم ه إذ الصل براءت ه من ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ينممدب ترتيممب الف موائت إن فمماتت كلهمما بعممذر أو دون ه ‪ ،‬وإل وجب‬ ‫تقممدي الفممائت بل عممذر علممى غيممه وإن فقممد ال متتيب ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن حجممر‪ .‬ووقمال ) م ر(‪:‬‬ ‫يندب التتيب مطلقًا‪ .‬وقال ش ق‪ :‬مل نمدب المتتيب إن كانتما مم ن يمو م واحمد ‪ ،‬أمما لمو‬ ‫فات ه عصر السبت وظهر الحد بدأ بالعصر مافظمة علمى المتتيب أي فم أصمل الفموا ت‬ ‫اه مم‪ .‬ومم ن كل م الممبيب القطممب عبممد ال م الممداد‪ :‬ويل مز م النممائب أن يقرضممي ممما ف مّرط فيمم ه‬ ‫م ن الواجبا ت كالصل ة والصو م والزكا ة ل بممد لم ه منمم ه ‪ ،‬ويكممون علمى المتاخي والسممتطاعة‬ ‫ممم ن غيم ترضممييق ول تسمماهل فممإن الممدي ن مممتي ‪ ،‬ووقد وقممال ‪" :‬بعثممت والنيفيممة السممدمحاء"‪.‬‬


‫ووقال‪" :‬يسروا ول تعسروا" اهم ‪ ،‬وهذا كدمما تممرى أول ممما وقمال ه الفقهمماء مم ن وجوب صمرف‬ ‫جيع ووقت ه للقرضاء ‪ ،‬ما عدا ما يتاج ه ل ه ولدمون ه لا ف ذلك م ن الرج الهشديد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الذي يفيده كل م اب ن حجر ف فتاوي ه ندب تقدي التهّج دم على‬ ‫ص ممل ة الص ممبح حي ممث وسممع الم مووقت ‪ ،‬ولممول س ممبق ه ل ممذلك لك ممان الوجم ه عن ممدي خلف مم ه ‪،‬‬ ‫والفرق بي الفرض والنفل ظاهر ‪ ،‬وعلت ه م ن التباع والممروج ممم ن اللف ل تتممأتى هنمما ‪،‬‬ ‫بل وقرضية تأخيه علي ه الصل ة والسل م سنة الظهممر لما فماتت ه إلم بعممد العصممر تممالف مما‬ ‫ذك ره ابمم ن حجممر ‪ ،‬وإذا كممان هممذا ف م ركعممتي ‪ ،‬فدممما بالممك بالتهجممد الممذي تكممثر ركعممات ه‬ ‫حممت ربا يصممل إلم السممفار فالممذي ينبغممي لمم ن لمم ه تجممد وخاف لطلمموع الفجممر تفيفمم ه ‪،‬‬ ‫وفعل الصممبح أول ووقتهمما أو وقرضمماء التهجمد بعممدها ل سمميدما إن كمان إمامماً ‪ ،‬إذ الصمل ة‬ ‫أّولم ووقته مما أفرض ممل العدم ممال ‪ ،‬والتغلي ممس بالص ممبح ه ممو ال ممذي اس ممتدمر علي مم ه إلم م أن ت مموف‪.‬‬ ‫وح ديث‪" :‬أسممفروا بممالفجر" حلمم ه الهشممافعي وأحممد علممى تقممق لطلمموع ه ‪ ،‬فالتممأخي إليمم ه أفرضممل‬ ‫ممم ن التعجيممل عنممد ظمم ن لطلمموع ه ‪ ،‬ولا ف م تعجيممل الفممرض ممم ن الفرضمميلة التعديممة ‪ ،‬ومما ف م‬ ‫التأخي م ن الرضرر على الصلي ‪ ،‬ولن الصممطصخري ممم ن أئدمتنمما ‪ ،‬وقائممل إنمم ه بالسممفار يمرج‬ ‫ووقت الصبح اهم‪ .‬وقلمت‪ :‬والمذي رجحمم ه ع ش كراهممة التنفممل بعمد لطلموع الفجممر غيم سمنت ه‬ ‫فق ممط ‪ ،‬وأن مم ه إذا ف ممات ه ال مموتر الول م ت ممأخيه إلم م م مما بع ممد لطل مموع الهش ممدمس ‪ ،‬للصخ ممروج م مم ن‬ ‫خلف م ن منع التنفل ووقت الكراهة مطلقًا‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ت مر م صممل ة بل سممبب ووقت لطلمموع الهشممدمس حممت ترتفممع كرمح ف م‬ ‫رأي العي وهو سبعة أذرع ‪ ،‬وقال بج‪ :‬أي وقدر أربع درج ‪ ،‬والساعة الفلكية خممس عهشمر ة‬ ‫درجة‪.‬‬ ‫الاذان‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممد اشممتهر أن الممديك يممؤذن عنممد أذان حلممة العممرش ‪ ،‬وأنمم ه يقممول فم‬ ‫صممياح ه‪ :‬يمما غممافلون اذكمروا المم ‪ ،‬ونقممل الغزال م عمم ن ميدمممون وقممال‪ :‬بلغن م أن تممت العممرش‬ ‫ملكاً ف صور ة ديك ‪ ،‬فإذا مرضى ثلث الليل الول ضرب بنمماح ه ووقال‪ :‬ليقممم القممائدمون ‪،‬‬ ‫وإذا مرض ممى النص ممف وق ممال‪ :‬ليق ممم الص مملون ‪ ،‬ف ممإذا لطل ممع الفج ممر وق ممال‪ :‬ليق ممم الغ ممافلون وعليهممم‬ ‫أوزاره م‪ .‬وروي أنمم ه وقممال‪" :‬الممديك الفممرق حبيممب وح بيب حبيممب جبيمل يممرس بيتمم ه وسمتة‬ ‫عهشر بيتاً م ن جيان ه" وأن ه كان ل ه ديك أبيض اهم بج‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يندب الذان للرجل وإن سع أذان غيه ما ل يك ن مدعّوا ب ه ‪ ،‬بأن‬ ‫سممع ه ممم ن مكممان وأراد الصممل ة فيمم ه وصملى فيمم ه فل ينممدب لمم ه الذان حينئممذ اهم م ) م(‪:‬‬ ‫ووقول ه‪ :‬وصلى في ه أي ولو بعد الدماعة الول كدمما همو ظماهر السمياق ‪ ،‬وف فتماوى ابم ن‬


‫حجممر‪ :‬أن الذان الواحممد يكف ممي لدميممع الدماع مما ت التك ممرر ة ف م السممجد بالنسممبة لسممقوط‬ ‫الكراهممة ‪ ،‬أممما بالنسممبة لصممول الفرضمميلة فهممو للجدماعممة الممت تليمم ه ‪ ،‬ول ع مب ة بقصممد الممؤذن‬ ‫ول بممدخول ه ف م الدماعممة ‪ ،‬نعممم ل يثممابون عليمم ه حممت يممأمروه أو يتسممببوا فيمم ه اه مم‪ .‬وخالف ه‬ ‫أبو مرمة وعبمارت ه‪ :‬ولو أذن لدماعمة السمجد العهمود ة فمأراد مم ن حرضمر أن يصملي منفمرداً‬ ‫أو جاعممة وقبممل جاعممة السممجد فالرجح أنمم ه يممؤذن س مراً ‪ ،‬ول تتمماج جاعممة السممجد إل م‬ ‫أذان اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الهشمميخ أحممد البهشممي‪ :‬نممدب رفع الصممو ت للجدماعممة مقيممد بمووقت‬ ‫الختي ممار ل بع ممده ‪ ،‬وبمما إذا لم م يتع ممدد م ممل الدماع ممة ‪ ،‬وبمما إذا لم م ينصم مرفوا ‪ ،‬وإل فل‬ ‫يندب الرفع الكثي مطلقاً اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل تممزي إوقامممة النممثى للرجال والنمماثى بلفهمما للنسمماء فتسمّ ن ‪،‬م وي ر م‬ ‫أذان مما برضم مر ة رجم ال ولممو م ممار م ‪ ،‬كدم مما ل ممو رفع ممت ص مموتا ب مم ه مطلقم ماً ووقص ممد ت التهش ممب ه‬ ‫بالرجال أو الذان الهشممرعي وإن لم ترفع اه م كهشمف النقمماب‪ .‬ول ينممدب الذان للدمعماد ة ‪،‬‬ ‫كدما نقل ه الزمزمي ع ن فتاوى اب ن حجمر ‪ ،‬واعتدمممده ابم ن عبمد المب ‪ ،‬ونقمل عمم ن سمم وبج‬ ‫أنمم ه يقممال فيهمما‪ :‬الص��مل ة جامعممة ‪ ،‬ووقال باعهشمم ن‪ :‬يممؤذن لمما علممى خلف فيمم ه اه مم‪ .‬ولو أذن‬ ‫وأوقمما م للعيممد ح مر م لتعممالطي ه عبمماد ة فاسممد ة كممالذان وقبممل ال مووقت ‪ ،‬لكمم ن ف م ش مر ح ) م ر(‪:‬‬ ‫الكراهة ‪ ،‬ويك ن حل ه على ما إذا أذن ل نبيت ه ‪ ،‬اهم ع ش ‪ ،‬اهم بج‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬يب ترك الذان والوقامة عند ضيق الووقت بيث ل يسعها كسمائر‬ ‫السن ن ‪ ،‬أما لو فاتت وأراد وقرضاءها سّ ن لا الذان وغيه م ن سائر السن ن حينئذ‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ش ممرط ال ممؤذن ك ممالقيم إن نص ممب ه الم مما م ك ممون ه مكلف ماً أمينم ماً عارفم اً‬ ‫بالووقت ‪ ،‬أو مع ه أمي يمبه بم ه ‪ ،‬لن ذلمك وليممة فماعتب فيمم ه شممرولطها ‪ ،‬وإل حمر م نصممب ه‬ ‫ول يستحق أجر ة ‪ ،‬وشرلط ه مطلقاً السل م والتدمييز والذكور ة اه م باعهشم ن‪ .‬ووق ول ه‪ :‬المذكور ة أي‬ ‫ولو ف أذان غي الصل ة وقال ه سم‪ .‬ووقال ع ش‪ :‬يزي أذان النثى ف أذن الولود‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬وق ممال ال ممدميي‪ :‬ف م الدم ممع بي م الذان والمام ممة ثلث ممة‪ :‬أوجم ه الكراه ممة‬ ‫لديث ضممعيف ‪ ،‬نمي أن يكمون المؤذن إمامماً ‪ ،‬والسممتحباب ليحموز الفرضمميلتي وهو الممذي‬ ‫صممحح ه ف م الدم مموع ‪ ،‬وال مواز‪ .‬ونق ممل أبممو الطي ممب الجمماع عليمم ه‪ .‬والمماوردي ‪ ،‬وحم ل الرويممان‬ ‫ذل ممك عل ممى اختلف أح م موال الن مماس اهم مم‪ .‬ول يس م مّ ن ل مم ن ي ممؤذن س م مراً جع ممل س ممبابتي ه ف م م‬ ‫ص ممدماخي ه وق ممال ه ف م م التحف ممة‪ .‬ووقممال أب ممو مرم م ة‪ :‬يّس م م نم ‪ ،‬وق ممال‪ :‬ول يس م مّ ن النظ ممر إل م م ال ممؤذن‬ ‫والطي ممب ‪ ،‬وخم الف ه فم م القلئ ممد وفم التحف ممة ‪ ،‬ويسم مّ ن النظ ممر إلم م ال ممؤذن ‪ ،‬ووقممال الزمزمم ي‪:‬‬ ‫يستقبل الؤذن ظهر السافر إذ ل يكون خلف ه إل كذلك اهم‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬تس مّ ن الصممل ة علممى النممب بعممد الوقامممة كممالذان ول تتعي م لمما‬ ‫صيغة ‪ ،‬ووقد استنبط اب ن حجر تصلية ستأت ف الدمعمة وقمال‪ :‬همي أفرضمل الكيفيما ت علمى‬ ‫ب هممذه الممدعو ة التامممة المم‪ .‬ونقممل عمم ن‬ ‫اللطلق ‪ ،‬فينبغممي التيممان بمما بعممدها ‪ ،‬ث م اللهممم ر ّ‬ ‫النووي واعتدمده اب ن زياد أن ه يسّ ن التيان با وقبل الوقامممة ‪ ،‬وع ن البكممري سممنها وقبلهدممما ‪،‬‬ ‫وأممما التضمي عمم ن الصممحابة فلممم يممرد بصوصم ه هنمما كممبي تسممليدما ت التاويمح ‪ ،‬بممل هممو‬ ‫بدعة إن أت ب ه يقصد أن ه سنة فم هممذا الممل بصوص ه ‪ ،‬ل إن أتم بمم ه بقصممد كممون ه‬ ‫سممنة ممم ن حيممث العدم مو م لجمماع السمملدمي علممى س مّ ن التضمي عنهممم ‪ ،‬ولعممل الكدمممة ف م‬ ‫التضي عنهم وع ن العلدماء والصلحاء التنوي ه بعلّو شأنم والتنبيب ه بعظم مقامهم‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ك(‪ :‬يسمّ ن لكممل ممم ن المؤذن والقيممم وسامعهدما الصممل ة علممى النممب بعممد‬ ‫الفراغ ث الدعاء الهشمهور ‪ ،‬وورد أنما تفتمح أبمواب السمدماء ‪ ،‬ويسمتجاب المدعاء إذا أوقيدممت‬ ‫الصممل ة ‪ ،‬فل يكممره الممدعاء حينئممذ ‪ ،‬ول يكممون بدعممة بهشممرط أن ل يطيلمم ه بيممث تنقطممع‬ ‫نسبت ه ع ن الوقامة ‪ ،‬وأما تمأمي المأمومي لمدعاء المما م حينئمذ فلمم أوقمف علمى مم ن صمر ح‬ ‫ب ه بصوص ه إن لم يؤخذ مم ن عدممو م لطلمب المدعاء ‪ ،‬نعمم وقمال فم اليرضما ح فم مبحمث‬ ‫الطواف ‪ ،‬ولو دعا واحد وأّم نم جاعة فحس ن ‪ ،‬وأوقره شارح ه ومتصره‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الفرضيلة عطف بيان على الوسيلة أو م ن عطف العا م ‪ ،‬ووقيل الوسيلة‬ ‫والفرضيلة وقبتان ف أعلى عليي ‪ ،‬إحداها م ن لؤلؤ ة بيرضاء يسمكنها النمب صملى الم عليم ه‬ ‫وسلم وآل ه ‪ ،‬والخرى م ن ياوقوتة صمفراء يسمكنها إبراهيمم عليم ه السمل م وآلم ه اه م ) م ر( ‪.‬‬ ‫ووقمال ع ش‪ :‬ول ينمماف س مؤال ه لدممما ل مواز أن يكممون الس مؤال لتنجيممز ممما وعمد بمم ه ممم ن‬ ‫أندما ل ه ‪ ،‬ويكون سكن إبراهيم وآل ه فيها م ن وقبل ه علي ه الصل ة والسل م اهم بج‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف المداد‪ :‬الوج ه أن ه ل ييب ف الزياد ة ‪ ،‬فيدما لمو ثنم القيممم‬ ‫الوقامة ولو حنفيماً ‪ ،‬أو زاد المؤذن فم أذانم ه علمى الهشمروع اعتبماراً بعقيمدت ه اهمم‪ .‬ووقال ابم ن‬ ‫كج‪ :‬يثن مثل ه ‪ ،‬ووافق ه فم اليعماب‪ .‬وتردد ) م ر( وقمال‪ :‬ول ييمب أذان غيم الصمل ة لكم ن‬ ‫ف م القلئممد ‪ ،‬وشم ر ح النهمماج لبمم ن شممعيب أنمم ه ييبمم ه ‪ ،‬وأفممت باسممتحباب إجابممة كممل أذان‬ ‫مهشممروع أيرض ماً أحممد بمم ن علممي بيمم‪ .‬وقممال‪ :‬ووقمول سممم ل ييممب أذان السممافر ل م نممر ممم ن‬ ‫صمر ح بمم ه فهممو مممالف ‪ ،‬ولو ل م يسممدمع إل آخممره أجمماب فيمم ه ‪ ،‬وفيدممما ل م يسممدمع ه مبتممدئاً‬ ‫بممأّولم ه وقممال ه فم الفتممح ‪ ،‬ووقال فم اليعمماب‪ :‬والفتمماوى يتصخيم بيم أن ييممب ممم ن أّولمم ه وبيم‬ ‫أن ييب ما سع ه ‪ ،‬ث يأت بأّولم ه وهو الفرضل‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬لط ممال الفص ممل بي م الوقام ممة والح مرا م بق ممدر ركع ممتي ولممو بس ممبب‬ ‫وسوسة الممما م فم التكممبي أعادهمما ول يغتفممر ذلممك‪ :‬كدممما ل تغتفممر الوسوسة الظمماهر ة فم‬ ‫إدراك تكبي ة الحرا م مع الما م‪.‬‬


‫استقبال القبلة‬ ‫)مسمألة‪ :‬ب(‪ :‬تعلمم أدلمة القبلمة فمرض عيم فم حمق مم ن برضمر أو سمفر يقمّل‬ ‫في ه العارفون ‪ ،‬وكفاية فيهدما مع كثرتم ‪ ،‬أو كان ث ماريب معتدمد ة معتمب ة بهشمرلطها ‪ ،‬أو‬ ‫يد م ن يعلدم ه ‪ ،‬وحيث كان التعلم عيناً فسافر دون ه فعاص ل تبا ح ل ه الرخص فليتنب ه‬ ‫لممذلك ‪ ،‬وأدلممة القبلممة كممثي ة ‪ ،‬وقممال أبممو مرم ة العتدمممد الممذي دلممت عليمم ه القرائمم ن أن وقبلممة‬ ‫الهشحر ودوع ن على مغيب النسر الواوقع وحرضرمو ت وقريب من ه ‪ ،‬وذكر العلمممة أبممو وقهشمي‬ ‫صمماحب القلئممد أن وقبلممة حرضممرمو ت علممى مغيممب السممدماك الرامممح والثري ا ‪ ،‬وبي م النس مري ن‬ ‫وبي الفرغي مع اليل إلم الهشمدمال ‪ ،‬وعلمى النجدميم الهشماميي مم ن البهمة ‪ ،‬وعلمى مغيمب‬ ‫الهشدمس ف آخر الليل الهشدمال يعن ف نمم الهشمولة ‪ ،‬وف اليمل النموب فم غمايت ه يعنم‬ ‫نم القعة تكون على الد اليسر ‪ ،‬ث على ماق العي اليسر ‪ ،‬ث وسطها بي اليلي‬ ‫يعنم فم الصمرفة والفممرع القممد م ‪ ،‬ثم تيممل إلم وسط المموج ه وقليلً وقليلً حممت ينتهممي اليممل‬ ‫كدممما سممبق ‪ ،‬وك ل هممذا علممى التقري ب عنممد الغممروب ‪ ،‬أممما ف م السممتواء فتكممون ف م اليممل‬ ‫النوب على نصف جانب الرأس اليسر ‪ ،‬وف الهشدمال على الي ن ‪ ،‬ثم تأخمذ إلم وقمدا م‬ ‫حممت عن ممد الغ ممروب كدم مما س ممبق بي م الووقممتي ‪ ،‬يتوسممط بي م إح ممدى الغ ممروب وال ممزوال م مم ن‬ ‫المرأس بقممدر ممما تقممدمت إلم جهممة الغممرب ‪ ،‬ووقبلممة الهشممحر والفمو ة والهشممغاص كحرضممرمو ت ‪،‬‬ ‫إل أن ه ف دوع ن يتيام ن بقدر لطيف ل بأس ب ه ‪ ،‬ووقبلممة عيم بامعبممد فم الظمماهر علممى‬ ‫مغي ممب النس ممر الواوق ممع ‪ ،‬ث م بع ممدها يتي ممام ن وقليلً ك ممل ي مو م ح ممت تك ممون وقبل ممة ع ممدن عل ممى‬ ‫مغيممب بنمما ت نعممش ‪ ،‬ويكممون المماه حينئممذ فم العيم اليدمنمم ‪ ،‬ثم يتيممام ن وقليلً حممت يكممون‬ ‫ببمماب النممدب علممى مغيممب الفروق دي ن ‪ ،‬ث م يتيممام ن ف م الصخمما وبعممدها كممذلك حممت تكممون‬ ‫بازان البحر حت المماه ‪ ،‬ول يمزال كمذلك إلم حلممى ‪ ،‬ثم يتيمام ن وقليلً إلم الرياضممة ‪ ،‬ثم‬ ‫يتيام ن كثياً بتدريج لطيف حت ينتهي غايت ه فم جمد ة مهشممرق الهشممدمس ‪ ،‬هممذا فم البحممر‬ ‫وسواحل ه‪ .‬وأما ف الب م ن حرضمرمو ت فدممم ن هينم ن إلم العمب كحرضمرمو ت وشبو ة كمدوع ن ‪،‬‬ ‫ثم يتيمام ن وقليلً حمت تكممون وقبلممة إيمراد علمى يسمار مغيممب بنمما ت نعممش وقمرب النسمر ‪ ،‬ثم‬ ‫الوف العلى على جمانبهّ ن اليسمر ‪ ،‬وصعد ة علمى جمانبهّ ن اليم ن ‪ ،‬وجاز أن المب غرب‬ ‫الاه ‪ ،‬وسواحلها على الاه ‪ ،‬ووقبلة الرياضة إلم مكمة بمّر الهشمروقي الماه وقليلً حمت يقمرب‬ ‫منه مما يس ممأل ع مم ن جه ممة عينه مما م مم ن يس ممك ن ‪ ،‬ث م ه ممذا م مما تتبعن مماه ف م س مملوكها ل سمميدما‬ ‫باعتبار الهة وعلي ه العدمل ‪ ،‬واختاره الغزال ووقّواه الذرعي اه مم‪ .‬والقممول بالهممة هممو مممذهب‬ ‫أبم حنيفممة ومالممك وهو أرجح الطريقيم للهشمافعي ‪ ،‬وإن كمان الهشمهور اشمتاط العيم ولو‬ ‫مع البعد اهم‪ .‬وقلت‪ :‬والذي شاهدناه وتققناه ف غالب ه مساجد تري الت هي أعظم بلد ة‬


‫برضرمو ت وأشهرها ‪ ،‬ومط العلدماء والولياء وأهل الكهشف أن القبلة ف الساجد الذكور ة‬ ‫كدمس ممجد ال ممامع ‪ ،‬ومس ممجد الب م عل مموي ‪ ،‬ومس ممجد الس ممقاف ال ممذي يق ممول في مم ه‪ :‬م مما بنيت مم ه‬ ‫وأسسممت ه إل والنممب ف م وقبلتمم ه والئدمممة الربعممة بأرك ان ه ‪ ،‬وغيه ا علممى مغيممب النسممر الواوقممع ‪،‬‬ ‫فتكون الثريا حينئذ وسط العي اليسرى فافهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وم ن أثناء رسالة للهشيخ العلمة عبد ال ب ن سعيد باوقهشي وقال‪ :‬وم ن‬ ‫توج ه م ن مكة إلم الدينمة يعمل الماه خلمف أذنم ه اليسمرى إن سملك درب الاشمي إلم‬ ‫أن يصممل إلم جهممم ‪ ،‬وم ن سمميا يعلمم ه خلممف أذنمم ه اليدمنم إلم أن يصممل الدينممة ‪ ،‬ووقبلتمم ه‬ ‫م ن البيت الرك ن العراوقي إل اليزاب ‪ ،‬وم ن سلك درب السلطان فإن ه يعل الاه كذلك‬ ‫إل أن يصل الصفراء ويتيام ن وقليلً وقليلً إل جهة مطلع السلبار إلم أن يصممل الدينممة‬ ‫ذهاباً وإياباً اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الراجح أن ه ل بد مم ن اسمتقبال عيم القبلمة ‪ ،‬ولو لم ن همو خمارج‬ ‫مكممة فل بممد ممم ن انمراف يسممي مممع لطممول الصممف ‪ ،‬بيممث يممرى نفسمم ه مسممامتاً لمما ظنماً‬ ‫مممع البعممد ‪ ،‬والقممول الثممان يكفممي اسممتقبال الهممة ‪ ،‬أي إحممدى الهمما ت الرب ع الممت فيهمما‬ ‫ي ‪،‬م اختمماره الغزالم وصحح ه الرجان وابم ن كممج وابم ن أبم‬ ‫الكعبة ل ن بعممد عنهمما وهو وقممو ّ‬ ‫عصرون ‪ ،‬وجز م ب ه اللي ‪ ،‬وقمال الذرعي‪ :‬وذكر بعمض الصمحاب أنم ه الديمد وهو الصختمار‬ ‫لن جرمهمما صممغي يسممتحيل أن يتمموج ه إليمم ه أهممل الممدنيا فيكتفممى بالهممة ‪ ،‬ولمذا صممحت‬ ‫صممل ة الصممف الطويمل إذا بعممدوا عمم ن الكعبممة ‪ ،‬ومعل مو م أن بعرضممهم خممارجون ممم ن ممماذا ة‬ ‫العيمم ‪ ،‬وهمذا القممول يوافممق النقممول عمم ن أب م حنيفممة وهمو أن الهشممرق وقبلممة أهممل الغممرب‬ ‫وبممالعكس ‪ ،‬والن مموب وقبل ممة أه ممل الهش ممدمال وبممالعكس ‪ ،‬وعمم ن مال ممك أن الكعب ممة وقبل ممة أه ممل‬ ‫السجد ‪ ،‬والسجد وقبلة أهل مكة ‪ ،‬ومكة وقبلمة أهمل المر م ‪ ،‬والمر م وقبلمة أهمل المدنيا ‪ ،‬همذا‬ ‫والتحقيق أن ه ل فرق بي القمولي ‪ ،‬إذ التفصمميل ال��اوقمع فم القممول بالهمة واوقمع فم القمول‬ ‫بالعي إل فم صمور ة يبعمد ووقوعهما ‪ ،‬وهي أنم ه لمو ظهمر الطمأ فم التيمام ن والتياسمر ‪ ،‬فمإن‬ ‫كممان ظهمموره بالجتهمماد ل م يممؤثر وقطع ماً ‪ ،‬س مواء كممان بعممد الصممل ة أو فيهمما ‪ ،‬بممل ينحممرف‬ ‫ويتدمها أو باليقي ‪ ،‬فكذلك أيرضاً إن وقلنا بالهة ل إن وقلنمما بممالعي ‪ ،‬بممل تممب العمماد ة‬ ‫أو السممتئناف ‪ ،‬وتبي الطممأ إممما بهشمماهد ة الكعبممة ول تتصمّور إل مممع القممرب ‪ ،‬أو إخبممار‬ ‫عممدل ‪ ،‬وك ذا رؤيمة المماريب العتدمممد ة السممالة ممم ن الطعمم ن وقممال ه ف م التحفممة ‪ ،‬ويدمممل علممى‬ ‫الاريب الت ثبت أن ه صلى إليها ومثلها ماذيها ل غيها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬مل الكتفاء بالهة على القول ب ه عند عد م العلم بأدلة العي ‪،‬‬ ‫إذ القممادر علممى العي م إن فممرض حصمول ه بالجتهمماد ل يزي ه اسممتقبال الهممة وقطعماً ‪ ،‬وما‬


‫حممل الق ممائلي بالهممة علممى ذل ممك إل ك ممونم رأوا أن اس ممتقبال العي م بالجتهمماد متعممذر ‪،‬‬ ‫فاللف حينئذ لفظي إن شاء ال تعال ل ن تأمل دلئلهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬تنقسممم المماريب إلم ممما ثبممت أنمم ه صمملى فيمم ه ‪ ،‬إممما بطريق التمواتر‬ ‫كدمح مراب مسممجده عليمم ه الصممل ة والسممل م ‪ ،‬فلمم ه حكممم رؤيمة الكعبممة ف م جيممع ممما ذكروه‬ ‫ممم ن عممد م ج مواز الجتهمماد مطلق ماً ‪ ،‬والخممذ بالخبممار عمم ن علممم إذا خممالف ه ‪ ،‬وك ذا بطري ق‬ ‫الحمماد ‪ ،‬لكمم ن ليممس لمم ه حكممم القطممع ممم ن كممل الوجوه ‪ ،‬ويتنممع الجتهمماد فيمم ه ينممة ويسمر ة‬ ‫أيرضاً ‪ ،‬وألق بحراب ه ماذي ه ‪ ،‬وإل ما ل يثبت أن ه صلى في ه ‪ ،‬فإن كان بحل نهشممأ بمم ه‬ ‫وقرون م ن السملدمي ‪ ،‬أو كممثر بم ه الماّرون منهممم ‪ ،‬بيممث ل يقمرون علمى الطمأ وسلم ممم ن‬ ‫الطعمم ن ‪ ،‬ل م يممز الجتهمماد جهممة وج از ينممة ويس مر ة ول يممب علممى العتدمممد ‪ ،‬فممإن انتفممى‬ ‫شممرط ممم ن ذلممك وجب الجتهمماد مطلقماً ‪ ،‬والمراد باليدمنممة وضدها أن ل يممرج عمم ن الهممة‬ ‫الممت فيهمما الكعبممة كدممما م مّر ‪ ،‬م ويموز العتدممماد علممى بيممت الب مر ة يعن م الممدير ة ف م دخممول‬ ‫الووقت والقبلة لفادتا الظ ن كالجتهاد‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ضبط أبو حامد السفر القصي بيل والقاضي بالروج لل ل يسدمع‬ ‫من ه النداء وبينهدما تقارب ‪ ،‬والّولم أضبط ‪ ،‬والثان أحمموط لزيادت ه علممى الول والعتدممد اه م‬ ‫إمداد‪.‬‬ ‫أركان الصلة‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يل مز م النمماوي لركعممتي ممم ن نممو التاويمح والمموتر استحرضممار ممم ن‬ ‫التبعيرضية عند اب ن حجر و ع ش ‪ ،‬ورجح ف شر ح النهج والنهاية وغيها لزومها‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف النتصخب‪ :‬لو وقال بعد أصلي الظهر لطاعة ل كفماه عم ن نيمة‬ ‫الفرضية إن أراد امتثال أمره الواجب علي ه اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬السن ن الت تندرج مع غيها عهشمر‪ :‬التحيمة ‪ ،‬وركعتما الطمواف ‪ ،‬والحمرا م ‪،‬‬ ‫والوضوء ‪ ،‬وصل ة الغفلممة ‪ ،‬والسممتصخار ة ‪ ،‬والاجممة ‪ ،‬والممزوال والقممدو م ممم ن السممفر ‪ ،‬والممروج لمم ه ‪،‬‬ ‫ذكره ف النهاية ‪ ،‬فلو جعها كلهما أو بعرضمها ولو ممع الفمرض بنيمة واحمد ة جماز وأثيممب‬ ‫علممى الكممل ‪ ،‬ويسمّ ن لمم ن وجد الممما م فم الفممرض أن يمر م بمم ه معمم ه ‪ ،‬وينمموي معمم ه التحيممة ‪،‬‬ ‫ول يهشتغل با ع ن الفرض بل يكره ذلك‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ضابط الهشك البطل فم نيمة الصمل ة وإماممة الدمعمة والقمدو ة فيهما‬ ‫لط ممول زمن مم ه عرفم اً أو فع ممل رك ن فعل ممي أو وق ممول ‪ ،‬أم مما الهش ممك ف م ني ممة الق ممدو ة ف م غي م‬ ‫الدمعممة ‪ ،‬بممل أو تيقمم ن تركهمما فل يبطممل ‪ ،‬إل إن انتظممر الممما م لطممويلً وتابع ه فم الفعممال‬ ‫عدمداً اهم‪ .‬وقلممت‪ :‬وقممال ابمم ن حجمر‪ :‬الممتدد بيم مصممححي كمأن أحمر م بمالظهر ثم شممك هممل‬


‫نواهمما أو العصممر ث م بممان الممال ل يرضممر ‪ ،‬وإن لطممال زم ن الهشممك أو فعممل معمم ه أركان ماً‬ ‫وبي مصحح ومبطل ففي ه ما مر اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي ش(‪ :‬وصل هز ة الللة با وقبلها كدمأموماً ال أكب ل يرضر ‪ ،‬زاد‬ ‫ي ل ممو وق ممال‪ :‬وال م أك ممب ض ممر ‪ ،‬أو والس ممل م عليك ممم فل ‪ ،‬وق ممال ه القف ممال ‪ ،‬ولع ممل الف ممرق أن‬ ‫الول ابتداء ل يليق ب ه العطف بلف الثان‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬لممو وصل همز ة أكممب بمماء الللممة فم تكممبي ة الحمرا م لم تنعقممد‬ ‫صلت ه كدمما لمو أبمدلا واواً خلفماً للفقهسمي ‪ ،‬أو ضمم راء أكمب بيمث تولد منهما واو‬ ‫لصيورت ه فعلً ماضياً مسنداً لواو الدمع بلف ضدم ه بل تولد فل يرضر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يستثن م ن وجوب القيما م مما لمو كمان بم ه رمد أو سملس يستدمسمك‬ ‫بقعمموده فيصمملي وقاعممداً بل إعمماد ة ‪ ،‬أو كممان لممو صمملى جاعممة وقعممد أو منفممرداً وقمما م فلمم ه‬ ‫القعممود ‪ ،‬لكمم ن النف مراد حينئممذ أفرضممل ‪ ،‬وكذا لممو صمملى وقائدم ماً ل م يكنمم ه وق مراء ة السممور ة ‪ ،‬أو‬ ‫وقاعداً أمكن ه ‪ ،‬أو خاف راكب سفينة سممقولط ه فم البحممر لممدوران رأسمم ه ‪ ،‬أو خماف الغمزا ة‬ ‫غي م البغمما ة رؤيمة عممدوهم ‪ ،‬أو ل م يكنمم ه القيمما م لرضمميق الكممان ‪ ،‬أو شممق عليمم ه الممبوز ف م‬ ‫الطمر كدمهشمقة المرض ‪ ،‬فيصملي وقاعمداً فم الكمل بل إعماد ة ‪ ،‬وإن اتسمع المووقت اه م وقلئمد‬ ‫وك ردي‪ .‬ووقم ول ه‪ :‬أو سمملس يستدمسممك بقعمموده أي فيقعممد وجوبم اً كدممما ف م النهايممة واليعمماب‬ ‫وشر ح الصختصر‪ .‬وقال أبو مرمة‪ :‬أو لم يكنم ه القيما م إل بركا ت مبطلمة فيقعمد بل إعماد ة ‪،‬‬ ‫لك ن أفت اب ن حجر بوجوب القيمما م فم هممذه ولو تعممارض القيما م والسمت ‪ ،‬وقمال المدابغي‪:‬‬ ‫راعى القيا م‪ .‬ووقال ع ش‪ :‬راعى الست ة أو القيا م والستقبال وقمد م السمتقبال أو السمتقبال‬ ‫والفاتة استدبر لا اهم شوبري‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يب على العاجز ع ن الياء برأس ه الياء بفن ه ‪ ،‬وهل يلمز م تغدميمض‬ ‫عيني ه عند نو الركوع ‪ ،‬وفتحهدما عنممد نممو العتممدال ‪ ،‬أو يمموز العكممس؟ اسممتظهر العلمممة‬ ‫أحد البهشي اللزو م‪ .‬وقممال‪ :‬ويب أن يكممون اليمماء بطرفيمم ه جيعماً ‪ ،‬ول يممب التدمييممز بكممون‬ ‫الياء للسجود أخفض خلفاً للجوهري اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬وقممال ف م التحفممة‪ :‬وللدمتنفممل وق مراء ة الفاتممة ف م همموي ه ‪ ،‬وإن وصمل لممد‬ ‫الراكع فيدممما يظهممر ‪ ،‬لن هممذا أوقممرب إلم القيمما م ممم ن اللمموس ‪ ،‬وم ن ثم لمز م العمماجز كدممما‬ ‫مر ‪ ،‬نعم ينبغمي أن ل يسمب ركوع ه إل بزياد ة اننماء لم ه بعمد فمراغ وقراءتم ه ويتدممل أن‬ ‫ل يهشتط ‪ ،‬بل تكفي زياد ة لطدمأنينت ه بقصده اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اختلممف العلدممماء فم وجوب الفاتممة ‪ ،‬فأوجبهمما الهشممافعي فم الديممد فم‬ ‫كممل ركعممة وف النمماز ة ‪ ،‬ومالممك ف م ثلث ركعمما ت إل للدمممأمو م ف م الهري ة كقممول وقممدي‬ ‫عنممدنا ‪ ،‬وأبممو حنيفممة ‪ ،‬ووقمول آخممر‪ :‬ل تممب علممى الممأمو م مطلق ماً والسمم ن ف م ركعممة‪ .‬ووقمال‬


‫علي كر م ال وجه ه والصم واب ن راهوي ه‪ :‬ل تب ف الصل ة مطلقماً ‪ ،‬ول تتعيم الفاتممة‬ ‫عند أب حنيفممة ولو آيممة متصمر ة كدممد هامتمان ‪ ،‬ووقال صمماحباه‪ :‬ل بممد مم ن ثلث آيما ت‬ ‫أو آية لطويلة اهم م ن البلبل الصادحة لب شعيب‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬كتب الهشيخ أبو إسحاق الكندي وزير السلطان السمملجووقي إلم إممما م‬ ‫الرمي‪ :‬سعت أنك زد ت ف القراء ة سطراً ونقصت م ن الوقامة شطراً ‪ ،‬فدع هذه العمماد ة‬ ‫وصم ن وقلدمممي عمم ن العمماد ة والسممل م ‪ ،‬فكتممب إليمم ه الممما م‪ :‬أمممر ال م التعممال أولم بالمتثممال‬ ‫وسنة الرسول أحرى بالقبول ‪ ،‬ووقد صح أن ه علي ه الصل ة والسل م وقمرأ البسممدملة فجهممر ثم‬ ‫أوقا م وأوتر اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يوز وصل البسدملة بالدمدلة مع فتح ميم الرحيم ‪ ،‬إذ القمراء ة‬ ‫سممنة متبعممة ‪ ،‬فدممما وافممق الت مواتر جمماز ‪ ،‬وما ل فل ‪ ،‬وهذا وإن صممح عربيممة ‪ ،‬غيم أنمم ه لم‬ ‫يصح وقراء ة ول ف الهشواذ ‪ ،‬وليس كل ما جاز عربية جاز وقراء ة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬موسوس وقال‪ :‬بس بس ‪ ،‬إن وقصد بذلك القراء ة ل تبطل وإل بطلت‬ ‫اه م م فت مماوى اب مم ن حج ممر‪ .‬ووقممال أب ممو مرمم ة وبلح مماج‪ :‬تبط ممل مطلقم ماً ولممو بس ممدمل بني ممة وق مراء ة‬ ‫السور ‪ ،‬فذكر أن ه ل يقرأ الفاتة كفت ه ع ن بسدملتها اهم باخرمة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تبطل الفاتة بتغي العنم وإبطمال ه ‪ ،‬وإبمدال حمرف منم ه فم غيم القمراء ة‬ ‫الهش مماذ ة ‪ ،‬وإن ل م يغي م العن مم ‪ ،‬وك ذا فيه مما إن غي ممه ‪ ،‬ولممو نط ممق بالكلدم ممة الواحممد ة مرتي م‬ ‫حر م‪ :‬كدما لو ووقف بي السي والتاء م ن نسمتعي اه م باعهشم ن‪ .‬ويقطمع الموال ة فم الفاتممة‬ ‫ال ممذكر الجن ممب ل كت ممأمي وسممجد ة ودع مماء لق مراء ة إم ممام ه ‪ ،‬وفت ممح علي مم ه إذا تووقممف فيه مما ‪،‬‬ ‫ومل ه إن سك ن وإل وقطعها اه م فتمح‪ .‬وف اليعماب‪ :‬وكذا يسمّ ن تلقينم ه إذا كمان يقمرأ فم‬ ‫موضمع فسممها وانتقممل لغيممه ‪ ،‬أو سممها عمم ن ذك ر فممأهل ه ‪ ،‬ووقمال بعرضممهم‪ :‬يهممر بمم ه الممأمو م‬ ‫ليسدمع ه فيقول ه اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬لممو أبممدل الرضمماد ظمماء ف م الفاتممة بطلممت صمملت ه ف م الصممح ‪،‬‬ ‫ومقممابل ه وج ه وقمموي يمموز تقليممده أنمما ل تبطممل لعسممر التدمييممز بينهدممما ‪ ،‬وف تفسممي الفصخممر‬ ‫الرازي‪ :‬توز القراء ة بإبدال الرضاد ظاء لتهشابهدما ‪ ،‬وهذا يفمف عم ن العموا م ‪ ،‬ويوجب عمد م‬ ‫التهشممديد والتنطممع عليهممم ‪ ،‬واختلممف العلدممماء ف م النطممق بقمماف العممرب الممتّدد ة بينهمما وبي م‬ ‫الك مماف فق ممال ك ممثيون‪ :‬ت ممزي القم مراء ة بل كراه ممة ‪ ،‬منه ممم الزج د والهش مميخ زكريم ا ف م ش مر ح‬ ‫البهجممة وابمم ن الرفعممة وعلدممماء حرضممرمو ت وأولياؤها ‪ ،‬ووقد سممأل العلمممة القاضممي سممقاف بمم ن‬ ‫مدمممد شمميصخ ه العلمممة عبممد الرح ن بمم ن عبممد ال م بلفقيمم ه عمم ن الق مراء ة بمما فأجمماب ه بممأن ل‬ ‫ينهى م ن وقرأ با ‪ ،‬وأن يقمرأ همو بما وقمال‪ :‬وعنمدنا مم ن اللطلع علمى صمحة الصمل ة بل‬ ‫كراه ممة ش مميء ك ممثي اه مم‪ .‬وعمم ن صمماحب الق مماموس أنمما لغ ممة فص مميحة صممحيحة ‪ ،‬وروي أنمم ه‬


‫نطق با ‪ ،‬بل نقل الهشعران ع ن اب ن عرب أن شيوخ ه ل يعقدون القاف ويزعدممون أنمم‬ ‫أخممذوها عمم ن شمميوخهم ‪ ،‬وهكممذا إل م الصممحابة إل م النممب ‪ ،‬وف السممن والنهايممة والوقنمماع‬ ‫صممحتها مممع الكراهممة‪ .‬ووقمال ابمم ن حجممر والطممبي وعبممد ال م بمم ن أب م بكممر الطيممب بعممد م‬ ‫الجزاء ‪ ،‬مع أن الثقا ت نقلوا أن الطيمب المذكور كمان يصملي بالنماس فم جمامع مدينمة‬ ‫تري بذه القاف الذكور ة ‪ ،‬ويقتمدي بم ه الكمابر كمالقطب المداد والعلممتي أحمد النمدوان‬ ‫وعبممد الم بمم ن أحممد بلفقيمم ه ‪ ،‬والممذي نعتدمممده ونهشممي بمم ه عممد م النكممار علممى ممم ن يقمرأ فم‬ ‫الص ممل ة وخارجه مما بق مماف الع ممرب أو العق ممود ة ‪ ،‬إذ ك ممل منهدم مما وقائ ممل بص ممحتها أئدم ممة ل‬ ‫يصممون ‪ ،‬وأممما عدملنمما فبالقمماف العقممود ة ‪ ،‬إذ الدمهممور ممم ن سممائر الممذاهب وقممائلون بصممحتها‬ ‫بل كراهممة بلف الخممرى ‪ ،‬فحينئممذ فدممم ن وقممدر علممى النطممق بممالعقود ة علممى وجههمما ممم ن‬ ‫غي شائبة بغيها مع صفاء ما وقبلها وم ن غي رياء وتكلف منمماف الهشمموع فممالول لمم ه‬ ‫القمراء ة بما ‪ ،‬وإل فمالول بممل التعيم النطممق بممالخرى وهذا شممأن الكمثي ‪ ،‬ولعمل همذا همو‬ ‫السبب ف اختيار سلفنا لقاف العرب ‪ ،‬وكفى بم أسو ة اهم‪) .‬وقلت(‪ :‬ونقمل العلممة علموي‬ ‫الم مّد اممد ع مم ن ال ممبيب عب ممد الرحم ن بلفقي مم ه التق ممد م ذكم ره ع مم ن أبي مم ه ومهش مماي ه فم م الس ممائل‬ ‫اللفي مما ت ‪ ،‬ل س مميدما فيدم مما ك ممثر في مم ه الختلف أن تع ممويلهم وعدمله ممم عل ممى م مما اس ممتدمر‬ ‫عليمم ه فعممل السمملف الصممال العلممويي ممم ن العدمممل ‪ ،‬وإن كممان القممول فيمم ه مرجوح اً ‪ ،‬إذ هممم‬ ‫أهل احتياط وورع وتقوى وتفظ ف الدي ن وف العلم ف الرتبة العليا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف اليعاب ونوه الفتح‪ :‬ولو وقرأ غافلً ففط ن عند صراط الذي ن‬ ‫ول يمتيق ن وقمراء ة الدميمع لزم ه اسمتئنافها ‪ ،‬وإن كمان الغمالب أنم ه ل يصمل آخرها إل بعمد‬ ‫وقمراء ة أولا لحتدمممال تممرك بعرضممها اه مم‪ .‬ولو شممك بعممد الفاتممة أو التهشممهد فم بعرضممها لم‬ ‫يرضمر ‪ ،‬وقممال ابمم ن حجمر‪ :‬وكذا غيها ممم ن سمائر الركان ‪ ،‬فلمو شمك فم نمو السمجود ممم ن‬ ‫أصممل ه لزم ه التيممان بمم ه أو بعممده ف م وضمع نممو اليممد فل ‪ ،‬واعتدمممد ) م ر( الرضممرر فيدممما‬ ‫عداها م ن الركان القولية والفعلية اهم سم‪.‬‬ ‫)تنمبي ه(‪ :‬إنما وجب للقيما م وقمراء ة وللجلموس الخيم تهشمهد دون الركوع والسمجود‬ ‫والعتممدال وبي م السممجدتي ‪ ،‬للتبمماس الولي م بالعمماد ة ‪ ،‬فمموجب تييزه ا عنهمما وه و حاصممل‬ ‫بذلك ‪ ،‬بلف الركوع والسجود فإندممما متمازان عنهما بممذاتدما فلمم يتاجمما إلم تييمز آخمر ‪،‬‬ ‫وأممما الخمران فغيم مقصممودي ن لممذاتدما بممل للفصممل ‪ ،‬وم ن ثم كانمما وقصميي ن فلممم يناسممبهدما‬ ‫إياب شيء فيهدما إعلماً بذلك اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬سجد بعد القيما م ظانماً أنم ه وقمد ركع فمذكر فم هموي ه لزم ه القيما م ول‬ ‫يكفيمم ه هممذا المموي ‪ ،‬كدممما لممو وق مرأ إمممام ه آيممة سممجد ة وهموى فهمموى معمم ه بظمم ن السممجود‬


‫فثب ممت الم مما م راكعم ماً فيلزمم ه القي مما م أيرضم ماً ث م م الرك وع ‪ ،‬وق ممال ه اب مم ن حج ممر وخم الف ه ) م ر(‬ ‫وصاحب القلئد ف الثانية فجزما بسبان هوي ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ال مراد بقممولم ف م الطدمأنينممة بيممث تسممتقر أعرضمماؤه انفصممال حركة‬ ‫ي ثم مكمث‬ ‫ي عم ن حركة القيما م بيمث ل تتصمل الركتمان ‪ ،‬فلمو فمرغ مم ن حركة المو ّ‬ ‫الو ّ‬ ‫يمرك شمميئاً ممم ن أعرضممائ ه حركة غيم مبطلممة ‪ ،‬ثم رفع إلم العتممدال مثلً صممح ركوع ه إذا‬ ‫ل م يطلق موا اسممتقرار العرضمماء ‪ ،‬بممل وقيممدوه بيممث ينفصممل المم ‪ ،‬فظهممر أن ال مراد بالسممكون‬ ‫والسممتقرار فم كلمهممم النفصممال بيم الركتي ل حقيقممة السممكون ‪ ،‬ولو شممك بعممد رفع‬ ‫رأس ه م ن السجود ف وضع نو يده ل يرضر ‪ ،‬كدما اعتدمده اب ن حجر ف كتب ه‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬تعممارض التنكيممس ووضع العرضمماء راعممى الّولم للتفمماق عليمم ه اه م ع‬ ‫ش‪ .‬وح ّد التنكيممس رفع العجيمز ة وما حولا علممى المرأس والنكممبي والكفيمم ‪ ،‬فلممو انعكممس‬ ‫أو تساويا ل يزه إل لعذر ‪ ،‬كأن كان بسفينة وضاق الووقت فيفعل الدمك ن ويعيد اهم‬ ‫كهشمف النقمماب‪ .‬وقمال أبمو مرمة‪ :‬ولو وضع الكفيم بممذاء العجيمز ة أو رفعهدمما علمى المرأس‬ ‫أو النكب ضر اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬سجد الما م ول يرضمع بطمون أصمابع رجليم ه بطلمت إن علمم وتعدممد ‪،‬‬ ‫بنمماء علممى الظهممر ممم ن وجوب وضمع بقيممة العرضمماء كالبهممة ‪ ،‬س مواء وقلنمما وضمعها شممرط‬ ‫للسجود فيكون م ن بمماب خطماب الوضع ‪ ،‬أو شمطر منم ه وهو الوج ه فيكممون ممم ن بماب‬ ‫خطاب التكليف كالبهمة ‪ ،‬وهذا كدمما لمو سمجد علمى نمو خهشم ن ثم رفع رأسم ه عاممداً‬ ‫عالاً مع إمكان تّول ه عن ه بر جبهت ه مع بقائها لزياد ة صور ة رك ن الطدمأن أ م ل ‪ ،‬نعم‬ ‫إن رف ع معممذوراً كممأن سممجد علممى نممو كدممم ه ل م تبطممل ‪ ،‬كدممما ل تبطممل ف م الصممورتي‬ ‫صل ة الناسي والاهل وإن كان مالطاً للعلدماء ‪ ،‬لن ه مما يفممى لكم ن ل يعتمد بسمجوده‬ ‫الّولم فيعيده‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬يمموز تنكي م سمملمي التهشممهد ‪ ،‬ثم إن ووقف علممى سممل م وإن لم‬ ‫يطلممب الووقف فممالول إسممكان ه ‪ ،‬وإن وصل ه فممالول تنمموين ه ‪ ،‬فلممو تممرك التنمموي ن مممع الوصل‬ ‫لم تبطممل ‪ ،‬إذ غممايت ه لمم ن ل يغيم العنمم ‪ ،‬كدممما لممو ضممم الدممز ة ممم ن أشممهد أو كسممرها ‪،‬‬ ‫بل الكسر لغمة مم ن يكسمر حمرف الرضمارعة إذا لم يكم ن تماء مطلقماً ‪ ،‬ولو كسمرها علمى‬ ‫هممذه اللغممة وسك ن الممدال لم يرضممر إيرضماً ‪ ،‬إذ غممايت ه أنمم ه اسممتعدمل تلممك اللغممة مممع اللحمم ن‬ ‫بتك الرفع ‪ ،‬نعم إن وقصد ب ه الممر بطلمت ‪ ،‬كدمما لمو وصل همز ة أشمهد بالصمالي ‪ ،‬إل‬ ‫إن وقصد الووقف علمى الصمالي ونقمل حركة الدممز ة إليهما ممع معرفتم ه بمذلك اهمم‪) .‬وقلمت(‪:‬‬ ‫وافق ه ف عد م الرضرر بمتك التنموي ن فم سمل م أبمو وقرضما م ‪ ،‬وخالف ه أبمو مرمة فقمال‪ :‬تبطمل‬ ‫بعدم ه مع التنكي إن علم وتعدمد‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬أفت اب ن زياد بمأن ه ل يرضمر زياد ة عمز وجل ل شمريك لم ه بعمد إل‬ ‫ال أّولم التهشهد ‪ ،‬كدما ل يرضر اليسي ف تكبي ة الحرا م‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬لممو وقممال‪ :‬السممل م عليممك يمما أيهمما النممب ل م يرضممر خلف ماً لبعممض‬ ‫اليدمنيي م اه مم‪) .‬وقلممت(‪ :‬اعتدمممده الهشمميخ زكري ا ‪ ،‬وأفممت ابمم ن حجممر ببطلن الصممل ة بممذلك مممع‬ ‫العلممم والتعدمممد ‪ ،‬وأفممت بممالبطلن معهدممما فيدممم ن وقممال‪ :‬السممل م من م عليكممم ‪ ،‬أو اللهممم صمملي‬ ‫باليمماء ووقصممد بمم ه خطمماب مممؤنث‪ .‬عبممد ال م بلحمماج ‪ ،‬وأبممو مرمة وقممال‪ :‬بممل العامممد العممارف‬ ‫بالعربية يكفر ‪ ،‬وأما الناسي والاهل فتبطل وقراءتدما‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال اب ن حجر العسقلن ف فتح الباري‪ :‬م ن ترك صل ة أضر بدميع‬ ‫السلدمي ‪ ،‬لن الصلي ل بد أن يقول ف تهشهده‪ :‬السل م علينا إل ‪ ،‬فيكون مقصمراً فم‬ ‫خدمة ال تعال وف غيه حت نفس ه ‪ ،‬ولذلك عظدمت الصيبة بتكها اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ترك ركناً م ن الصل ة واشمتغل بما بعمده بطلمت إن علمم وتعدممد وإل‬ ‫فل ‪ ،‬لك ن ل يعتد با بعده ‪ ،‬بممل إن علمم المتوك وقبمل أن يممأت بثلم ه ممم ن ركعمة أخمرى‬ ‫عمماد إليمم ه وإل تممت بمم ه ركعتمم ه الول وأتممى بركعممة وسجد للسممهو فم الصممورتي ‪ ،‬نعممم إن‬ ‫لم يكم ن الثمل مم ن الصمل ة كسمجود التلو ة والسمجود لجمل التابعممة لم يمزه ‪ ،‬كمأن ه تمرك‬ ‫سممجد ة ممم ن الركعممة الول وسجد للتلو ة فم الثانيممة ‪ ،‬أو صمملى ركعممة منفممرداً ونسممي منهمما‬ ‫سجد ة ‪ ،‬فلدما وقا م اوقتدى بصّل ف العتدال ‪ ،‬لك ن ‪ ،‬وقال الهشوبري‪ :‬مممل عمد م الحمزاء فم‬ ‫الصورتي ما ل يتذكر حال السجود الذكور ترك السجد ة ويقصممدها وإلّ فتكفيمم ه ‪ ،‬سمواء‬ ‫كان مسممتقبلً أو مأموم اً ‪ ،‬لنم ه وقصمدها عدمما عليمم ه حمال السممجود ‪ ،‬ووقيمد ع ش الجمزاء‬ ‫ي لمما ل حممال السممجود ‪ ،‬لنمم ه صممرف همموي ه حينئممذ للتلو ة أو التابعممة‬ ‫بتممذكره حممال الممو ّ‬ ‫اهم م ن الدمل وبج‪.‬‬ ‫سنن الصلة‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬يسمم ن للدمممأمون رفع يممدي ه إذا وقمما م ممم ن التهشممهد الول مممع إمممام ه ‪،‬‬ ‫وإن ل يك ن موضع تهشهده لجل التابعة ‪ ،‬بل بث بعرضهم س ن الرفع عند القيا م م ن‬ ‫جلسة الستاحة مطلقًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬للصابع ست حال ت ف الصل ة‪ :‬فحالة الرفع فم نممو التّحمر م ينممدب‬ ‫تفريقه مما ‪ ،‬وحال ممة القي مما م والعت ممدال ل تفريم ق ‪ ،‬وحال ممة الرك وع تف ممرق عل ممى الركب ممتي ‪ ،‬وحال ممة‬ ‫السجود ترضم وتوج ه للقبلة ‪ ،‬وحالة اللوس بي السممجدتي كالسممجود فم الصممح ‪ ،‬وحالممة‬ ‫التهشهد تقبض اليدمن ل السبحة وتبسط اليسرى مرضدمومة اهم كردي و ش ق‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬الظمماهر أن النممثى تممؤنث الرضممدمائر فتقممول مسممتقبلة القبلممة مقتديممة ‪،‬‬ ‫ويوز التممذكي علممى إراد ة الهشممصخص ‪ ،‬كدممما يمموز تممأنيث الممذكر علممى إراد ة الممذا ت ونوها‬ ‫وقياس ما ذكروه ف النائز م ن التممذكي والتممأنيث ‪ ،‬بمل يمموز ولو لم يلحمظ ذلمك وعلممم‬ ‫وتعدمد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ينبغي للدمأمو م السامع وقراء ة إمام ه الوقتصار ف الفتتا ح على نمو‬ ‫}وجهت وجهي{ الم ‪ ،‬وأن يسمرع بم ه ليسمتدمع القمراء ة ‪ ،‬بمل ل يسم ن للدممأمو م الفتتما ح إل‬ ‫إن علم إمكان ه مع التعّوذم والفاتة وقبل ركوع إمام ه ‪ ،‬فلو أمكن ه البعض أتى ب ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يفو ت دعاء الفتتا ح والتعّوذم بالتيان با بعممدها ممم ن التعمّوذم فم الّولم‬ ‫والبسدملة ف الثان عدمداً أو سمهواً ‪ ،‬بلف ممما لمو سمبق لسمان ه اه م جمل‪ .‬ووقال المدابغي‬ ‫عل ممى الوقن مماع والاص ممل إن ش ممرط الفتت مما ح خس ممة‪ :‬أن ل تك ممون ص ممل ة جن مماز ة ‪ ،‬وأن ل‬ ‫يممدرك الممما م فم غيم القيمما م ‪ ،‬ول يهشممرع فم التعمّوذم ول يمماف فممو ت بعممض الفاتممة ‪ ،‬ول‬ ‫فو ت الووقت ‪ ،‬وهي شروط للتعوذ أيرضاً ما عدا الولي اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمم ن أن يقممول بعممد تكممبي ة الح مرا م‪ :‬اللهممم إنم أعمموذ بممك أن تصمّد‬ ‫عن م وجهممك ي مو م القيامممة ‪ ،‬اللهممم أحين م مسمملدماً وأمتن م مسمملدمًا‪ .‬وعنممد ختممم القممرآن‪ :‬اللهممم‬ ‫اختم ممم لنم مما بي م م وافتم ممح لنم مما بيم مم ‪ ،‬فكل هم ممذي ن ورد الوع ممد لنم مما عليهدمم مما بم ممالو ت علم ممى‬ ‫السل م ‪ ،‬اهم حدائق الروا ح لباسودان‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬يسمم ن التطويمل للدمنفممرد كإممما م مصمموري ن بسممجد غي م مطممروق ل م‬ ‫يطمرأ غيهم ‪ ،‬ووقد رضي الدميممع لفظماً بتطممويل ه ول يتعلممق بممم حممق ‪ ،���كممأجراء عيم علممى‬ ‫عدمممل نمماجز وأروق اء ومزّوجمما ت حسممبدما أراد ممما ل م يرضممق ال مووقت ‪ ،‬فممإن ل م يكمم ن كممذلك‬ ‫سمم ن الوقتصممار علممى أدن م الكدمممال ‪ ،‬فل يقتصممر علممى الوقممل ‪ ،‬ول يسممتوف الكدمممل ‪ ،‬وإل‬ ‫كره ‪ ،‬فحينئمذ يقتصمر فم دعماء الفتتما ح علمى‪ :‬وجهمت وجهمي إلم وأنما مم ن السملدمي ‪ ،‬ثم‬ ‫يقرأ الفاتة بعد التعوذ ‪ ،‬ث سور ة م ن وقصار الفصمل فم الفممروض الدمسمة التكممرر ة حيمث‬ ‫لطلبت ‪ ،‬أما ما ل يتكرر كصبح الدمعة فيقرأ في ه‪} :‬ال السجد ة{ }وهل أتى{ كغيه ممما‬ ‫ورد فيمم ه سممور ة معينممة ‪ ،‬ويقتصممر علممى ثلث تسممبيحا ت ف م الرك وع والسممجود ‪ ،‬ويقممول ف م‬ ‫العتممدال بعممد التسممدميع‪ :‬ربنمما لممك الدمممد حممداً كممثياً لطيب ماً مبارك اً ‪ ،‬فيمم ه ملممء السممدموا ت‬ ‫ومل ممء الرض ومل ممء م مما بينهدم مما ‪ ،‬ومل ممء م مما ش ممئت م مم ن ش مميء بع ممد ‪ ،‬وفم الل مموس بي م‬ ‫السممجدتي‪ :‬رب اغفممر ل م إل م واعممف عنمم ‪ ،‬وفم الممدعاء بعممد التهشممهد الخيمم ‪ ،‬والصممل ة‬ ‫على النب على أوقل منهدما اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووقول ه على أوقل منهدما يعن أن الدعاء يكمون أوقمل‬ ‫ممم ن أوقممل التهشممهد والصممل ة علممى النممب كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر فم التحفممة وش ر ح الرشاد‪.‬‬ ‫ووقال ) م ر(‪ :‬أوقل ما يأت ب ه منهدما ‪ ،‬فإن ألطالدما ألطال ه وإن خففهدما خفف ه‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬ينممدب التع مّوذم كممل ركعممة والول آكممد ‪ ،‬وينممدب أيرض ماً لق مراء ة القممرآن‬ ‫خارج الصل ة ‪ ،‬بل أفت أبو حويرث بندب ه لقراء ة المديث والفقم ه والنحمو والذكار ‪ ،‬وقمال‪:‬‬ ‫وإذا أتى بالبسدملة بقصد القراء ة سّ ن لا التعّوذم أو التبك فل اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬عطس ف الصل ة سّ ن ل ه أن يدممد سمّراً ولو فم أثنماء الفاتمة ‪،‬‬ ‫لكنها تنقطمع بمذلك فيعيممدها ‪ ،‬ل يقمال‪ :‬ل ينمدب التحدميمد حينئممذ لقطعمم ه فرض اً لنفممل إذ‬ ‫ل مذور ف ذلمك ‪ ،‬فمإن ه ممل القمراء ة والتيمان بما مسمتأنفاً مكم ن فماغتفر ذلمك ليحصمل‬ ‫كلّ م ن الطلوبي أعن القراء ة والدمد ‪ ،‬وإنا الذور وقطع الركان الفعلية وما ألق بمما ‪،‬‬ ‫على أن وقطع الفرض للنفل معهود كدما ف التيدمم إذا وجد الاء‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الهش مريف العلمممة لطمماهر بمم ن حسممي‪ :‬ل يطلممب ممم ن الممأمو م عنممد‬ ‫فمراغ إمممام ه ممم ن الفاتممة وقممول رب اغفممر لمم ‪ ،‬وإنمما يطلممب منمم ه التممأمي فقممط ‪ ،‬ووقول رب‬ ‫اغف ممر لم م مطل مموب م مم ن الق ممارىء فق ممط فم م الس ممكتة بيم م آخ ممر الفات ممة وآميم م اهم مم‪ .‬وف م‬ ‫اليعاب‪ :‬أخب الطبان ع ن وائل ب ن حجر وقال‪ :‬رأيت رسول ال دخل الصل ة فلدما فرغ‬ ‫م ن فاتة الكتاب وقال‪ :‬آمي ثلث مرا ت ‪ ،‬ويؤخذ م ن ندب تكرير آمي ثلثاً حت فم‬ ‫الصل ة ‪ ،‬ول أر م ن صر ح بذلك اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬تطلممب إعمماد ة الفاتممة ف م الصممل ة ف م خسممة مواضممع‪ :‬إذا وقرأهمما‬ ‫الأمو م وقبل إمام ه ‪ ،‬ولعاجز وقرأها وقاعمداً ثم ألطماق القيما م ‪ ،‬وم ن نمذر وقراءتما كلدمما عطمس‬ ‫فعطس بعد وقراءتا فتجب إعادتا ‪ ،‬وم ن ختم القمرآن فم الصمل ة يسمتحب لم ه أن ينتقمل‬ ‫للصختدم ممة الخ ممرى فيعي ممدها ن ممدباً ‪ ،‬وممم ن ل م يف ممظ غيهم ا فيعي ممدها ع مم ن الس ممور ة ‪ ،‬وق ممال ه ابمم ن‬ ‫العدماد اهم‪ .‬ووقال ف ش‪ :‬ختم القرآن ف الصل ة أتى بالفاتة ف الثانية مر ة ث شرع فم‬ ‫البق مر ة ‪ ،‬ووقممول ابمم ن العدممماد‪ :‬يك ممرر الفاتممة مرتي م م مر ة للف ممرض وأخ ممرى لول التدمممة الثانيممة‬ ‫مممردود بالجمماع الفعلممي علممى عممد م تكريره ا ف م التاويمح أول ليلممة ممم ن رمرضممان ‪ ،‬وليسممت‬ ‫الفاتممة مطلوبة لممذاتا ‪ ،‬بممل الطلمموب وجود وقمراء ة وقبممل الهشممروع فم سممور ة البقمر ة ‪ ،‬فيحصممل‬ ‫بالفاتة الت هي رك ن ‪ ،‬بلف ما لو نذر الفاتة كلدما عطس فعطس ف الصممل ة وقبممل‬ ‫أو بعد وقراء ة الفاتة فل بد م ن تكريرها لن كلّ مقصود‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬فممرغ الممأمو م ممم ن الفاتممة وقبممل إمممام ه اشممتغل بممذكر أو وقمراء ة وهي‬ ‫أول ‪ ،‬كإما م انتظر وقراء ة الأمو م الفاتة ف الهرية‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬لم أوقممف فم كتممب الممديث والفقمم ه والتصمّوفم علممى نممدب سممور‬ ‫مصوصة فم الصمملوا ت الدمممس وغيها سمموى ممما ذكروا فم مغممرب ليلممة الدمعممة وعهشممائها‬ ‫وصبحها ‪ ،‬وصل ة الدمعة م ن السمور الهشممهور ة ‪ ،‬وف ليلممة السمبت نم نمدب العمّوذتي ‪ ،‬وما‬ ‫ورد ممم ن لط موال الفصممل وأوسالط ه ووقصمماره ‪ ،‬وما ذكروه فم العيممدي ن والستسممقاء والسمموف‬


‫ممما ل يفممى ‪ ،‬نعممم استحسمم ن بعممض العلدممماء وق مراء ة سممورت الخلص ف م كممل صممل ة ل م‬ ‫يرد فيها وقرآن بصوص ه ‪ ،‬وذكر بعرضهم أن الصلوا ت الت يسمّ ن فيهما السمورتان المذكورتان‬ ‫اثنتمما عهش مر ة‪ :‬مغممرب ليلممة الدمعممة ‪ ،‬وصمبح السممافر أبممداً ‪ ،‬وراتبممة العهشمماءي ن ‪ ،‬والصممبح ‪ ،‬وركعممت‬ ‫الح مرا م ‪ ،‬والط مواف ‪ ،‬والتحي ممة ‪ ،‬وصممل ة الاج ممة ‪ ،‬وعن ممد الس ممفر ف م بيت مم ه ‪ ،‬وعن ممد الق ممدو م ف م‬ ‫الس ممجد ‪ ،‬والتق ممدي للقت ممل ‪ ،‬وأم مما عدم ممل أه ممل الفرض ممل م مم ن أئدم ممة الس مملف وتوظي ممف أووقمماتم‬ ‫وتنمموع كيفيمماتم ممم ن سممائر العبممادا ت فدمدممما ل يممل فم الصممر ‪ ،‬فكممم لكممل منهممم لطريقممة‬ ‫وكيفي ممة وغاي ممة واح ممد ة ‪ ،‬وآخره م ترتيب ماً خات ممة الققي م القط ممب ال ممبيب عب ممد ال م الممداد‪.‬‬ ‫وحاصل ما ذكره تلدميذه السيد مدمد بم ن سميط فم غايمة القصممد ‪ ،‬والمراد أنم ه فم أواخمر‬ ‫عدمممره اوقتصممر فم الصممبح علممى أوساط الفصممل كممالعلى والغاشممية فم يمو م الدمعممة دائدمماً ‪،‬‬ ‫وف غيه ربا وقرأها وربا وقرأ غيها ‪ ،‬وإذا وقرأ الطارق ف أول الصبح فالتي ف الثانيممة ‪،‬‬ ‫أو البل ممد فالهش ممدمس أو اللي ممل فالق ممدر أو لم م يك مم ن فالعادي مما ت ‪ ،‬وأم مما الغ ممرب فف ممي ليل ممة‬ ‫الدمعممة والثلثمماء بسممورت الخلص ‪ ،‬وف السممبت والربعمماء بممالعوذتي ‪ ،‬وف الحممد بالفيممل‬ ‫ووقريش ‪ ،‬وف الثني والدميس بالاعون والكوثر ‪ ،‬وف ثالثممة كمل ليلممة‪} :‬ربنما ل تمزغ وقلوبنما‬ ‫م إل م الوهاب{ وأما العهشاء فيقرأ فيها‪ :‬إما الرضحى وأل نهشمر ح ‪ ،‬أو ألم نهشمر ح والنصمر ‪،‬‬ ‫أو الممتي والقممدر ‪ ،‬أو الزلزلة والتكماثر ‪ ،‬أو القارعة والتكمماثر ‪ ،‬أو الدممز ة والفيممل ‪ ،‬ويقممول فم‬ ‫ثالثتها‪} :‬أنت وليي ف الدنيا م إل م الصالي{ وف الخر ة‪} :‬ربنا آتنا م ن لدنك م إل م‬ ‫م م رشم دًا{ وربم ا وق مرأ ف م العص ممر التك مماثر والعص ممر ‪ ،‬أو العص ممر والخلص ‪ ،‬ويق مرأ ف م ثالث ممة‬ ‫الظهممر والعصممر‪} :‬ربنمما تقبممل منمما إنممك أنممت السممدميع العليممم{ وف رابعتهدممما }ربنمما آتنمما فم‬ ‫الممدنيا حسممنة{ اليممة ‪ ،‬وأممما النوافممل فيقمرأ فم ركعممت الفجممر بمملآيت البقمر ة وآل عدممران ‪ ،‬وربا‬ ‫وق مرأ بسممورت الخلص أو أل م وألمم ‪ ،‬ويصمملي وقبليممة الظهممر أربع ماً بسممل م واحممد ‪ ،‬يق مرأ ف م‬ ‫كممل ركعممة بلآيممة الكرسي ومقممرى ممم ن يممس وثلث ممم ن الخلص ‪ ،‬ويصمملي بعديممة الظهممر‬ ‫ركعتي بالعوذتي وربا صلها أربعاً ‪ ،‬ويصلي سنة العصر أربعماً مفصمولة بالزلزلة والعاديما ت‬ ‫والقارعة والتكمماثر ‪ ،‬وف ذلممك أثممر ذكره البهشممي فم كتمماب البكة ‪ ،‬ويصمملي بعديممة الغممرب‬ ‫ركعتي بسورت الخلص ‪ ،‬ويقرأ ف وقبلية العهشاء بقريش والتكماثر ‪ ،‬ويقمرأ فم بعمديتها بمأل‬ ‫الس ممجد ة والل ممك ‪ ،‬وف م آخ ممر ووقت مم ه اوقتص ممر عل ممى الع مموذتي ‪ ،‬ويص مملي وقبلي ممة الدمع ممة أربعم ماً‬ ‫بتسليدمة يقرأ فم الول آيمة الكرسي وأول الدمعمة إلم }فينمبئكم بما كنتمم تعدملمون{ وف‬ ‫الثاني ممة }آم مم ن الرسم ول{ إل م آخ ممر الس ممور ة وبقي ممة الدمع ممة ‪ ،‬وفم الثالث ممة آي ممة الكرسم ي وأول‬ ‫النافقي إل }ولك ن النافقي ل يعلدمون{ وف الرابعة بقيممة السمور ة ثم آيمة الكرسي وآخمر‬ ‫الهش ممر م مم ن }ه ممو الم م ال ممذي{ ويص مملي الرض ممحى مثانيم ماً يقم مرأ بالهش ممدمس والرض ممحى والهشم مر ح‬ ‫والنصممر والتكمماثر ووقريش والعمموذتي علممى المتتيب ‪ ،‬واوقتصممر أواخممر عدمممره فم صممل ة الّوابيم‬


‫علممى أرب ع‪ :‬يق مرأ ف م الولم‪} :‬أفحسممبتم{ إل م آخممر السممور ة‪ .‬ووقم ول ه‪} :‬فسممبحان ال م م م إل م م م‬ ‫ترجون{ وف الثانية‪} :‬والصافا ت م إل م لزب{ وف الثالثممة‪} :‬حمم غمافر م إلم م الصمي{‬ ‫وآيمة الكرسي‪ .‬وف الرابعمة ‪} :‬لقمد جماءكم رسول{ إلم آخمر السمور ة وربا وقمرأ فيهما‪} :‬لقمد‬ ‫صدق ال رسول ه الرؤيا م إل آخر السور ة أو إل م فتحاً وقريبًا{‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل تسمم ن ليلممة السممبت العوذتممان خلفماً للناشممري التممابع للغزالمم ‪ ،‬وعللمم ه‬ ‫بعرضهم بأن الهشيالطي تنتهشر عند السبت بعد خروج يو م الدمعة ‪ ،‬ويس ن ف عهشاء ليلممة‬ ‫الدمعممة الدمعممة والنممافقون أو العلممى والغاشممية اهم م فتمماوي ابمم ن حجممر‪ .‬وف اليعمماب‪ :‬تكممره‬ ‫الداومة على سور معينة لا في ه م ن هجمر القممرآن ‪ ،‬وملمم ه فيدممم ن يفممظ غيم ممما خصصمم ه‬ ‫بممالقراء ة ‪ ،‬ولمو اوقتصممر م مرا ت عديممد ة علممى سممور ة أو سممور ممم ن غي م وقصممد تصمميص فل‬ ‫كراهة اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ذكر البهشممي ف م كتمماب البكة أنمم ه يسمم ن أن يق مرأ ف م راتبممة العصممر‬ ‫الرب ع الزلزل ة والعاديمما ت والقارع ة والتكمماثر ‪ ،‬وأورد العلمممة عبممد الرح ن ابمم ن الهشمميخ علممي‬ ‫علوي حديثاً أن م ن واظب عليها كذلك حّر م ال لدم ه على النار‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬سي الفصل مفصلً لكثر ة الفصل بالسور ‪ ،‬ووقيمل غيم ذلمك ‪ ،‬والصمح‬ ‫أن أّولم ه الجرا ت وفي ه عهشر ة أوقوال للسلف نظدمها بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫مفصل وقرآن بأّولم ه أتى <> خلف فصافا ت فقاف فسبح‬ ‫ف وقتال ه <> وفتح ضحى حجراتا ذا الصحح‬ ‫وجاثية ملك فص ّ‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمّ ن تممدبر القمراء ة وترتيلهمما ‪ ،‬وملمم ه حيممث أحمر م ‪ ،‬والقممو ت يسممعها وإل‬ ‫وج ب الس مراع ‪ ،‬وح رف التتيممل أي التممأن ف م إخ مراج الممروف أفرضممل ممم ن حرف غيممه ‪،‬‬ ‫فنص ممف الس ممور ة مثلً مع مم ه أفرض ممل م مم ن تامه مما ب ممدون ه ‪ ،‬ولع ممل ه ممذا ف م م غي م م م مما لطل ممب‬ ‫بصوص ه ‪ ،‬كق مراء ة الكهممف ي مو م الدمعممة فممإن إتامهمما مممع السمراع أفرضممل ممم ن بعرضممها مممع‬ ‫التممأن اه م ع ش ‪ ،‬وقممال‪ :‬ووقمولم تطويمل القيمما م أفرضممل ممم ن عممدد الركعمما ت ملمم ه أيرض ماً ف م‬ ‫النفمل الطلممق ‪ ،‬أمما نمو الموتر فالافظممة علمى العمدد الطلمموب فيمم ه أفرضممل وإن وقصمر الزم ن‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو شك القارىء حال التلو ة ف حرف أهو بالياء أو التاء ‪ ،‬أو هو‬ ‫بممالواو أو الفمماء ل م تممزه الق مراء ة مممع الهشممك حممت يغلممب علممى ظنمم ه الص مواب اه مم‪ .‬فتمماوى‬ ‫اب ن حجر ‪ ،‬لك ن ف بج ع ن الفصخر الرازي أن ه وقال‪ :‬إذا شك ف حممرف أهممو باليمماء أ م‬ ‫التمماء؟ أو مهدممموز أ م ل؟ أو مقطمموع أ م موصول؟ أو مممدود أ م مقصممور؟ أو مفتممو ح أ م‬ ‫مكسور؟ فليقرأ بالدمسة الول إذ مدار القرآن عليها اهم‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال فم اليعمماب‪ :‬ويسمم ن أن يفصممل الممما م بيم التممأمي والسممور ة بزم ن‬ ‫يكممون وقممدر وق مراء ة الممأمو م الفاتممة ‪ ،‬وإن كممان بطيممء الق مراء ة فيدممما يظهممر ‪ ،‬نعممم ل يسمم ن‬ ‫السممكو ت لصممم ‪ ،‬ومم ن ل يممرى وق مراء ة الفاتممة بعممد الممما م لنتفمماء العلممة أي وهي تف مّرغ‬ ‫الأمو م لسدماع السور ة ‪ ،‬وهل يلحق بدمما مم ن يعلمم المما م منم ه أنم ه ل يسمتدمع وقراءتم ه بمل‬ ‫يقمرأ معمم ه أ م ل؟ إرشاداً إل م السممتدماع النممدوب ‪ ،‬ولعممل الثممان أوقممرب اه م ملصخصمًا‪ .‬وكتممب‬ ‫عليمم ه ب ولو وقيممل الليممق بأهممل زماننمما الول لم يكمم ن بعيممداً لكممثر ة ممما يممرد عليهممم فم‬ ‫الصل ة ‪ ،‬ولكراهتهمم التطويل ‪ ،‬بيمث ترجهمم تلمك الكراهممة إلم حمّد أن ل ترضمر وقلموبم‬ ‫فم غمالب الصممل ة أو جيعهما ‪ ،‬بمل يفرضممي بممالبعض إلم تمرك الدماعممة كدممما همو مهشماهد ‪،‬‬ ‫ودرء الفاسد أول م ن جلب الصال اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬نقممل الطيممب عمم ن فتمماوي الرملممي أنمم ه ل يسمّ ن وقلممب الكفيم فم‬ ‫دعمماء القنممو ت عنممد وق مول ه‪ :‬ووقنمما شممر ممما وقرضمميت ‪ ،‬إذ الركة ف م الصممل ة غي م مطلوبمة بممل‬ ‫يكره ‪ ،‬وجز م الهشوبري و ح ل بندب ه وقال‪ :‬لن مل كراهة الركة فيدما ل يرد ‪ ،‬والفهمو م‬ ‫ممم ن ظمماهر كل م ابمم ن حجممر وصم ريح كل م ) م ر(‪ :‬أن كممل داع ف م وقنممو ت الصممل ة أو‬ ‫فم غيها إن دعمما برفع ممما نممزل بمم ه ممم ن بلء جعممل ظهممر كفيمم ه إلم السممدماء ممم ن أول‬ ‫القنو ت إل آخره ‪ ،‬أي وقنو ت كان وإن كان بصيغة الطلممب ‪ ،‬كمماللهم اسممقنا غيثماً مغيثماً‬ ‫ال ‪ ،‬لن الراد بقولم برفع بلء أي إذا كان القصود من ه رفع البلء ‪ ،‬ويؤيده التصمريح‬ ‫بندب رفع اليدي ن ف حال الثناء مع أن ه ل دعاء في ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬استحسمم ن العلدممماء زي اد ة‪ :‬ول يعممز ممم ن عمماديت ف م القنممو ت وقبممل‬ ‫تب مماركت ال مم ‪ ،‬ب ممل وق ممال فم م البح ممر‪ :‬ل ممو زاد في مم ه‪ :‬رب اغف ممر وارح م وأن ممت خيم م الراحيم م‬ ‫فحس ن ‪ ،‬كدما لممو زاد وقنممو ت عدممر رضي الم عنمم ه‪ .‬والاصممل أن الصممحابة والسمملف فهدمموا‬ ‫أن الهشارع ل يرد تعيي اللفاظ الت وقالا وعلدمها للقنممو ت ‪ ،‬كدممما لم يممرد تعييم السممور ة‬ ‫الت وقرأها ‪ ،‬وعلدمها معاذاً ف العهشاء ‪ ،‬فدم ن ث اختعوا تار ة وزادوا أخرى ‪ ،‬ووقنتوا باليا ت‬ ‫القرآنيممة والدعيممة النبوية ‪ ،‬وكل ذلممك توسيع ‪ ،‬فالتيممان حينئمٍذ بزيادا ت العلدممماء أول ‪ ،‬فهممي‬ ‫داخلة ف حيز البدع السنونة ‪ ،‬وهذا الذي نعتدمده ونعدمل ب ه ‪ ،‬ووقول بعرضممهم زياد ة الل‬ ‫والصمحاب والزواج فم الصمل ة علمى النمب ل أصمل لما يمرّد بمأن ه إنما يمأت علمى تعييم‬ ‫الوارد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬الوقعاء السنون ف اللوس بيم السمجدتي همو أن يرضمع ألطمراف‬ ‫أصابع رجلي ه وركبتي ه على الرض وأليي ه على عقبي ه ‪ ،‬لك ن الفتاش أفرضل من ه‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬يسمّ ن الفمتاش فم جيممع جلسمما ت الصممل ة السممت وهي‪ :‬اللمموس بيم‬ ‫السجدتي ‪ ،‬وللتهشهد الول ‪ ،‬وللستاحة ‪ ،‬وجلوس بدل القيا م ‪ ،‬وجلمموس السممبوق مممع إممما م ‪،‬‬


‫ومم ن عليمم ه سممجود سممهو ل م يممرد ترك ه ‪ ،‬ول يسممتثن إل اللمموس الخي م الممذي ل يعقبمم ه‬ ‫س ممجود س ممهو فيس مم ن في مم ه الت ممورك ‪ ،‬ووقممال ف م حاش ممية الدم ممل‪ :‬وك الفتاش الوقع مماء الس ممنون ‪،‬‬ ‫فينممدب ف م كممل جلمموس نممدب فيمم ه ‪ ،‬وإن كممان الف متاش أفرضممل اه مم ‪ ،‬وليممس ممم ن التممورك‬ ‫السنون جلوس ه علممى ورك ه اليدميم مممع إخمراج رجلم ه ممم ن جهمة يسمماره وإن لم يكنم ه إل‬ ‫كممذلك للنهممي عنمم ه وقممال ه ح ل ‪ .‬ووقمال ف م النهايممة‪ :‬وينممدب للدمنفممرد وإممما م مصمموري ن ف م‬ ‫اللوس بي السجدتي زياد ة‪ :‬رب هب ل وقلباً تقياً نقياً م ن الهشرك بري اً ل كمافر ول‬ ‫شقياً ‪ ،‬رب اغفر وارحم وتاوز عدما تعلم إنك أنت العز الكر م‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬كدمل الأمو م الوافق تهشهده الول وقبل إمام ه ‪ ،‬فالقياس أن ه يعيممده‬ ‫لنمم ه ملمم ه ‪ ،‬ول يممأت بالصممل ة علممى الل إذ هممو نقممل رك ن وقممول ‪ ،‬نعممم مممال النممووي فم‬ ‫التنقيممح إلم نممدبا فيمم ه للدمصمملي ‪ ،‬وقممال السممدمهودي‪ :‬وهو الظمماهر ‪ ،‬وينممدب للدمسممبوق التيممان‬ ‫بمما متابعممة لمممام ه مممع بقيممة أدعيممة التهشممهد أخممذاً ممم ن وقممولم‪ :‬إن الممأمو م يوافممق إمممام ه فم‬ ‫الذكار وإن ل تسب ل ه اهم ‪ .‬وقلت ونقل سم ع ن فتاوى الهشهاب الرملممي أن المأمو م‬ ‫الوافممق إذا فممرغ ممم ن تهشممهده الول وقبممل إمممام ه يممأت بالصممل ة علممى الل وما بعممدها اه م‬ ‫ع ش‪ :‬أما السبوق فيأت با لجل التابعة ولو ف تهشهده الول كدما وقممال ه ابمم ن حجممر‬ ‫و ) م ر( الذكار والدعوا ت الطلوبة خلف الصلوا ت والوارد ة مطلقًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الذكر لغة ما يذكر ‪ ،‬وشرعاً وقول سيق لمدعاء أو ثنماء أو كممل وقمول‬ ‫يثمماب فمماعل ه اه م تفممة‪ .‬وف اصممطل ح الصمموفية الممذكر كممل ممما يتمموج ه بمم ه العبممد إلم الممق‬ ‫ظاهراً وبالطنًا‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬الذكار ال موارد ة خلممف الصمملوا ت وعنممد الن مو م واليقظممة وف السمماء‬ ‫والصبا ح لخفاء أن ه ل بد فيها م ن النية بممالعن الول الممار فم مبحممث الوضوء الممذي‬ ‫هو إراد ة وج ه ال تعمال ‪ ،‬وكذا بمالعن الثمان المذي همو استحرضمار القصمد عنمد البتمداء‬ ‫لصول الجر الصخصوص عليها ‪ ،‬لنا بتصخصيص الهشارع لمما بتلمك السمباب صممار ت مم ن‬ ‫الصختلفة الراتب ‪ ،‬ووقد أفت اب ن حجر بأن مم ن تمرك الذكار بعمد العهشماء وأتمى بما عنمد‬ ‫الن مو م أن مم ه إن نواه مما مع ماً حص ممل أو أح ممدها حص ممل ث مواب ه فق ممط ‪ ،‬وسممقط الطل ممب ع مم ن‬ ‫الخممر ‪ ،‬فعلممم ممم ن سممقوط الطلممب حينئممذ عممد م حصممول الث مواب ال موارد ‪ ،‬وأنمم ه لممو ل م ينممو‬ ‫شيئاً منهدما ل يصل ل ه الثواب الصخصوص بل ثواب الذكر الطلق‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال سممم‪ :‬وقمو ة عبمماراتم وظاهر كممثي ممم ن الحمماديث اختصمماص لطلممب‬ ‫الذكر بالفريرضة ‪ ،‬وأما الدعاء فيتج ه أن ل يتقيد لطلب ه با بممل يطلممب بعممد النافلممة أيرضماً‬ ‫اهم‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬ومم ن خممط أحممد الكيممم وقممال‪ :‬والممامع بي م الصمملتي كيممف يفعممل‬ ‫بأدعيممة الصمملتي؟ والظمماهر أنمم ه يكفممي لدممما م مر ة واحممد ة ‪ ،‬لن تممرك ذلممك عقممب الولم‬ ‫مطلوب اهم جواب اب ن كب‪ .‬وقال أبو وقرضا م‪ :‬وهو كذلك اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الذكر كالقراء ة مطلوب بصريح اليا ت والروايا ت والهر ب ه حيمث‬ ‫لم م ي ممف ريم اء ول يهشم مّو شم عل ممى ن ممو مص ممل أفرض ممل ‪ ،‬لن العدم ممل في مم ه أك ممثر ‪ ،‬وتتع ممدى‬ ‫فرض مميلت ه للس ممامع ‪ ،‬ولن مم ه ي مووقظ وقل ممب الق ممارىء ‪ ،‬ويدم ممع ه مم ه للفك ممر ‪ ،‬ويص ممرف س ممع ه إلي مم ه ‪،‬‬ ‫ويطممرد الن مو م ‪ ،‬ويزيد ف م النهشمماط ‪ ،‬ولو جلممس أنمماس يق مرأون القممرآن ث م آخممر ونا م بقربم‬ ‫وتممأذى ب ممالهر أم ممروا بف ممض الص ممو ت ل ب ممتك القم مراء ة جعم ماً بيم م فرض مميلة القم مراء ة وتممرك‬ ‫الذى ‪ ،‬فإن ل يفرضموه كمره ‪ ،‬وإن أذن التمأذي للطلوقهمم كراهمة الذى مم ن غيم تقييمد‬ ‫بهش مميء ‪ ،‬ولن الذن غالبم ماً يك ممون ع مم ن حي مماء ‪ ،‬نع ممم إن ض مميق الن ممائم عل ممى الص مملي أو‬ ‫ش مّو شم عليه ممم ح مر م علي مم ه الن مو م حينئ مٍذ كدم مما ه ممو النق ممول ‪ ،‬وكالن ممائم الهش ممتغل بطالع ممة أو‬ ‫تممدريس ‪ ،‬وما ورد فم الكتمماب والسممنة ممم ن الدعيممة والذكار مطلق ماً يدمممل علممى إلطلوقمم ه ‪،‬‬ ‫نعممم ممما وقيممده الئدمممة تقيممد ‪ ،‬إذ ممم ن العل مو م أن الصممل ة علممى النممب ل تطلممب ف م نممو‬ ‫وقيا م الصل ة وركوعها ووقس علي ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف التحفة‪ :‬وأفت بعرضمهم بمأن الطمواف بعمد صمل ة الصمبح أفرضمل‬ ‫ممم ن اللمموس ذاك راً إلم لطلمموع الهشممدمس وصل ة ركعممتي وفيمم ه نظممر ‪ ،‬بممل الصمواب أن هممذا‬ ‫الثممان أفرضممل لمما صممح أن لفمماعل ه ث مواب حجممة وعدم مر ة تممامتي ‪ ،‬ول يممرد فم الطمواف ممما‬ ‫يق ممارب ذل ممك ‪ ،‬ولن بع ممض العلدم مماء ك ممره الطم مواف حينئ مٍذ ‪،‬م ول يك ممره أح ممد الل مموس ب ممل‬ ‫أجعوا على عظيم فرضل ه اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ورد ف الحاديث الصممحيحة أن ممم ن وقمال دبمر صمل ة الصمبح أو‬ ‫العص ممر أو الغ ممرب‪ :‬ل إل مم ه إل الم م وحم ده ل شم مريك ل مم ه ‪ ،‬ل مم ه الل ممك ولمم ه الدم ممد يي ممي‬ ‫وييممت وهو علممى كممل شمميء وقممدير ‪ ،‬كممان كعممدل عهشممر روقاب ممم ن ولمد إسمماعيل ‪ ،‬وف‬ ‫روايممة‪ :‬كتبممت لمم ه عهشممر حسممنا ت ‪ ،‬وميممت عنمم ه عهشممر سمميئا ت ‪ ،‬ورفعممت لمم ه عهشممر درجا ت ‪،‬‬ ‫وكان يموم ه فم حمرز مم ن كمل مكمروه ‪ ،‬وحرس مم ن الهشميطان ‪ ،‬ول ينبمغ لمذنب أن يمدرك ه‬ ‫إل الهش ممرك ‪ ،‬وهم ذا ال ممذكر مقي ممد فم م الح مماديث ‪ ،‬وكل م الفقه مماء بعهش ممر مم مرا ت ‪ ،‬ووقب ممل أن‬ ‫يتكلممم وهو ثممان رجليمم ه ‪ ،‬لكمم ن ل يفممو ت بتقممدي نممو السممتغفار عليمم ه ‪ ،‬وما روي مطلقماً‬ ‫يدمممل علممى القيممد ويفممو ت بتح مول ه ولمو إمام ماً أصممل الث مواب أو كدمممال ه ‪ ،‬ومما ف م مسمملم‬ ‫عمم ن عائهشممة‪" :‬ممما كممان يلممس إل وقممدر ممما يقممول‪ :‬اللهممم أنممت السممل م‪ ..‬المم" يدمممل علممى‬ ‫الظهر والعهشاء ‪ ،‬أما ما ورد التيان ب ه بعد الصممل ة أو عقبهمما أو دبرها فيممأت بمم ه ‪ ،‬وإن‬ ‫وقا م م ن ملس ه كدما هو الفرضل للما م ‪ ،‬أو استقبل القو م بأن جعل يين ه إليهم ‪ ،‬ومل‬


‫ندب الذكر مما لم يطمل الفصمل بمأن تنقطمع نسمبة ابتمدائ ه عم ن الصمل ة‪ .‬ووقال ) ح ل (‬ ‫وإن لطال ‪ ،‬نعم ل يفو ت بتقدي السنة البعدية وإن كان الفرضل تقدي ه عليها‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬روى ابمم ن منصممور‪ :‬أنمم ه كممان إذا وقرضممى صمملت ه مسممح جبهتمم ه بكفمم ه‬ ‫اليدمن ث أمّرها على وجه ه حت يأت با على ليت ه الهشريفة ووقال‪" :‬بسم ال الممذي ل‬ ‫إل ه إل هو عال الغيب والهشمهاد ة الرح ن الرحيممم ‪ ،‬اللهممم أذهمب عنم الممم والممزن والغممم ‪،‬‬ ‫اللهم بدمدك انصرفت ‪ ،‬وبذنب اعتفت ‪ ،‬أعوذ بك م ن شّر ما اوقممتفت ‪ ،‬وأعمموذ بممك ممم ن‬ ‫جهد بلء الدنيا وعذاب الخر ة"‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نقل ع ن القطب الّد اممد أن ما يوجب حس ن الاتمة عنممد الممو ت أن‬ ‫يقممول بعممد الغممرب أربع ممرا ت‪ :‬أسممتغفر الم الممذي ل إلمم ه إل هممو الممي القيمو م الممذي ل‬ ‫ب اغفر ل‪ .‬وع ن بعض العارفي م ن وقممال بعممد صممل ة الغممرب أيرضماً‬ ‫يو ت وأتوب إلي ه ‪ ،‬ر ّ‬ ‫وقبل أن يتكلم‪ :‬اللهم صّل على سيدنا مدمد وعلى آل ه وصحب ه بعدد كل حممرف جممرى‬ ‫ب ه القلم عهشر مرا ت ما ت على اليان اهم حدائق الروا ح لباسودان‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬الفه مو م ممم ن كل م كممثي ممم ن التممأخري ن أن الممما م يطيممل الذكار‬ ‫حي ممث أراد ‪ ،‬وال ممق كدم مما وق ممال ه الس ممنوي وأوق ممره الهش مميخ زكريم ا أن مم ه يت ممص ال ممذكر وال ممدعاء‬ ‫برض مر ة ال ممأمومي ‪ ،‬ول أر م مم ن نب مم ه عل ممى أوق ممل الكدم ممال ‪ ،‬والظ مماهر أن مم ه موك ول إلم م نظ ممر‬ ‫الممما م ‪ ،‬ويتلممف بمماختلف الزمان والح موال ‪ ،‬ول فممرق بي م الصممبح وغيها ‪ ،‬وأممما ترتيممب‬ ‫الذك ار بعممد الصممل ة فقممد ص مّر ح الئدمممة بتقممدي السممتغفار ‪ ،‬ووقمد اسممتوعبها ف م اليعمماب ‪،‬‬ ‫وذكر نو سبع ورق ف القطع الكامل منها‪ :‬أستغفر ال ثلثماً ‪ ،‬اللهممم أنممت السممل م إلم‬ ‫الكم را م ‪ ،‬ث م ل إلمم ه إل ال م وحده إل م وقممدير ‪ ،‬اللهممم ل مممانع إل م الممد ‪ ،‬ل حممول ول‬ ‫وقو ة إل بممال ‪ ،‬ل إلم ه إل الم ول نعبممد إل إيماه لمم ه النعدممة والفرضممل ول ه الثنمماء السم ن ‪،‬‬ ‫ل إل مم ه إل ال م م ملص ممي ل مم ه ال ممدي ن ولممو ك ممره الك ممافرون ‪ ،‬ث م م آي ممة الكرس م ي والخلص‬ ‫والعوذتي ‪ ،‬ويسممبح ويدممد ويكممب العممدد الهشمهور ويدعو‪ :‬اللهممم إنم أعمموذ بممك ممم ن البم ‪،‬‬ ‫وأعوذ بك أن أرّد إل أرذل العدمر ‪ ،‬وأعوذ بك م ن فتنة الدنيا ‪ ،‬وأعوذ بك م ن عذاب‬ ‫القب ‪ ،‬اللهم أعن على ذكرك وشكرك وحسمم ن عبادتممك ‪ ،‬اللهممم أذهممب عنم الممم والممزن ‪،‬‬ ‫اللهممم اغفممر ل م ذنمموب وخطايمماي كلهمما ‪ ،‬اللهممم أنعدمن م واجممبن واهممدن لصممال العدمممال‬ ‫والخلق إن ه ل يهدي لصالها ول يصرف سيئها إل أنمت ‪ ،‬اللهممم اجعمل خيم عدممري‬ ‫آخمره ‪ ،‬وخيم عدملممي خمواتيدم ه ‪ ،‬وخيم أيممامي يمو م لقائممك ‪ ،‬اللهممم إنم أعمموذ بممك ممم ن الفقممر‬ ‫وعمذاب القممب ‪ ،‬سممبحان رب ك إل م العممالي ‪ ،‬ويزي د ف م الصممبح‪ :‬اللهممم بممك أحمماول ‪ ،‬وبمك‬ ‫ل ‪ ،‬ورزوق اً لطيبماً ‪ ،‬وبعممده‬ ‫أصمماول ‪ ،‬وبك أوقاتممل ‪ ،‬اللهممم إنم أسممألك علدمماً نافعماً ‪ ،‬وعدملً متقب ً‬


‫وبعممد الغممرب‪ :‬اللهممم أجرن ممم ن النممار سممبعاً ‪ ،‬وبعممدها وبعممد العصممر‪ :‬ل إلمم ه إل الم وحده‬ ‫إل وقدير عهشراً ‪ ،‬والظاهر أن هذا التتيب بتووقيف ‪ ،‬وذكر الكوران ما يالف ذلك‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ع ن بعض الصحابة رضي ال عنهم م ن وقال‪ :‬ل إلمم ه إل الم ملصماً‬ ‫م ن وقلب ه ومّد همما بالتعظيم غفر ل ه أربعة آلف ذنب م ن الكبائر ‪ ،‬وقيل‪ :‬فممإن لم تكمم ن لمم ه‬ ‫هذه الذنوب وقال‪ :‬غفر ل ه م ن ذنوب أبوي ه وأهل ه وجيان ه اهم‪ .‬وأما حذف ألف ال م فل‬ ‫تنعقد مع ه يي ول يصح ذكر ‪ ،‬اهم شر ح راتب البيب الداد لباسودان‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬أخ ممرج ال ممبيهقي أن ال ممدعاء يس ممتجاب ف م أربع ممة مواض ممع‪ :‬عنممد التقمماء‬ ‫الص ممفوف ‪ ،‬ونممزول الغي ممث ‪ ،‬وإوقام ممة الص ممل ة ‪ ،‬ورؤيممة الكعب ممة ‪ ،‬وممم ن علم ممة اس ممتجابة ال ممدعاء‬ ‫الهشية والبكاء والقهشعرير ة ‪ ،‬ووقد تصل الرعد ة والغهشاء وسكون القلب عقب ه ‪ ،‬وبرد الممأش‬ ‫وظهور النهشاط بالطناً ‪ ،‬والفة ظاهراً ‪ ،‬حت كأنا نزعت عن ه حلة ثقيلة اهم أ ج‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬شروط الدعاء عهشر ة نظدمها بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫وقالوا شروط الدعاء الستجاب لنا <> عهشر با يبهشر الداعي بإفل ح‬ ‫لطهار ة وصل ح معهدما ند م <> ووقت خهشوع وحس ن الظ ن يا صا ح‬ ‫وحل وقو ت ول يدعو بعصية <> واسم يناسب مقروناً بإلا ح‬ ‫اهم م ن شر ح إبراهيم الليل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يسّ ن مسح الوج ه ف أدعية الصل ة أصلً عندنا ‪ ،‬بل ول رفع‬ ‫اليممدي ن إل فم القنممو ت للتبمماع ‪ ،‬وزاد أحممد‪ :‬مسممح المموج ه فيمم ه أيرض ماً ‪ ،‬والفممرق ظمماهر ‪ ،‬وأممما‬ ‫رفع اليدي ن خارجها للدعاء فالعتدمد كدما ذكره السيولطي ف رسالت ه ف ذلممك عمم ن برضممع‬ ‫وعهش مري ن صممحابّيا ‪ ،‬وأورد فيمم ه نيف ماً وأربعي م حممديثاً ‪ ،‬وك ذا يس مّ ن مسممح المموج ه ‪ ،‬ووقمد روي‬ ‫عمم ن ابمم ن عدمممر أنمم ه وقممال‪ :‬ممما م مّد رسول ال م يممدي ه ف م دعمماء وقممط فقبرضممهدما حممت يسممح‬ ‫بدما وجه ه ‪ ،‬أخرج ه الطبان‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يندب ف كل دعاء أي خارج الصممل ة رفع اليمدي ن ‪ ،‬فمإن تعمذر رفع‬ ‫أحممدها رفع الخممرى ‪ ،‬ويكممره رفع اليممد التنجسممة ولو بائممل ‪ ،‬وغايممة الرفع حممذو النكممبي‬ ‫إل إذا اشتّد المر ‪ ،‬وتسّ ن الشمار ة فيم ه بسمبابة اليدمنم ‪ ،‬ويلحمظ فيهما مما ممر فم رفعهما‬ ‫ف التهشهد ‪ ،‬ويكره بأصبعي ‪ ،‬ويسّ ن آخر كل دعاء‪ :‬ربنا تقبل منا إلم الرحيمم ‪ ،‬وسبحان‬ ‫ربك إل العالي ‪ ،‬اهم م ن باعهش ن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الصافحة العتاد ة بعد صلت الصبح والعصر ل أصل لا ‪ ،‬وذكر اب ن‬ ‫عبممد السممل م أنمما ممم ن البممدع الباحممة ‪ ،‬واستحسممن ه النممووي ‪ ،‬وينبغممي التفصمميل بيم ممم ن كممان‬ ‫مع مم ه وقب ممل الص ممل ة فدمباح ممة ‪ ،‬وممم ن لم م يك مم ن مع مم ه فدمس ممتحبة ‪ ،‬إذ ه ممي س ممنة عن ممد اللق مماء‬


‫إجاعًا‪ .‬ووقال بعرضهم‪ :‬إن الصلي كالغائب فعلي ه تستحب عقيب الدمس مطلقاً اه م شمر ح‬ ‫التنبي ه للريي‪ .‬ويسّ ن تقبيل يد نفس ه بعد الصافحة وقال ه اب ن حجر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ينممدب الفصممل بي م كممل صمملتي فرض اً أو نفلً بالنتقممال إل م‬ ‫موضممع آخ ممر لتهش ممهد ل مم ه البق مماع ‪ ،‬وق ممال ق ل‪ :‬ولممو بع ممد الحم مرا م بفع ممل خفي ممف خلفم ماً‬ ‫للصخطي ممب ‪ ،‬ف ممإن لم م ينتق ممل فص ممل بكل م إنس ممان م مما يبط ممل الص ممل ة ولممو ب ممذكر وتنحن ممح‬ ‫مبطليم ‪ ،‬بوجود صمارف فم الول وظهمور حرفيم فم الثمان ‪ ،‬ل ذكر ودعماء ل خطماب‬ ‫فيهدما ‪ ،‬ويكره الكل م الدنيوي بي الصبح وسنتها‪.‬‬ ‫شروط الصلة‬ ‫]فائد ة[‪ :‬اعلم أن للصل ة شروط وجوب وهي‪ :‬السل م ‪ ،‬والتكليف ‪ ،‬والنقاء ع ن‬ ‫الي ممض ‪ ،‬والنف مماس ‪ ،‬وشممروط ص ممحة وهممي أربع ممة أوقس مما م‪ :‬م مما ه ممو ش ممرط لك ممل عب مماد ة وهمو‬ ‫السل م والتدمييز والعلم بالفرضية وأن ل يعتقد فرضاً سنة ‪ ،‬وما همو شمرط للصمل ة فقمط‬ ‫وهو لطهمار ة الممدث والبمث والسمت والسممتقبال ‪ ،‬وما هممو شممرط للنيممة وهو أن ل يرضمي‬ ‫رك ن مع الهشك ول ينوي وقطعها ول يعلق وقطعها بهشميء ‪ ،‬وما همو مم ن الوانمع الطلموب‬ ‫تركها وهو ترك الكل م والفعال والكل اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬صلى صل ة وأخّل ببعض أركانا أو شرولطها ث علم الفساد لزم ه‬ ‫وقرضمماؤها مطلق ماً ‪ ،‬إل إن كممان ممما أخ مّل بمم ه ممما يعممذر فيمم ه الاهممل بهلمم ه ممما وقممرر ف م‬ ‫كتب الفق ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬تنجممس بعممض بسمماط أو بيممت وجهممل مممل النجاسممة ل م ينجممس‬ ‫ماس ه رلطباً للهشك ‪ ،‬وتوز الصل ة علي ه إن اتسع عرف اً ويبقمى وقمدر النجاسمة ‪ ،‬فمإن صمغر‬ ‫جممداً كدملحفممة اجتنممب الكممل ول يتهممد ‪ ،‬نعممم إن علممم مممل النجاسممة صمملى علممى ممما‬ ‫سواه مطلقاً اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وف بج الواسع ما زاد على وقدر موضع صلت ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ل تصح الصل ة مع حل خبز خبز ف تنور معدمول بروث نو‬ ‫الدمر إذ ل ضرور ة لدمل ه ‪ ،‬بلف أكل ه مممع نممو الروقة وفتمم ه فيهمما فيجمموز ‪ ،‬ويعفممى عدممما‬ ‫تطماير حمال الكمل فم الثموب والبمدن للرضمرور ة ‪ ،‬كدمما أفمت بم ه غيم واحمد اهمم‪ .‬وقلمت وف‬ ‫باعهشمم ن‪ :‬ويموز حممل الممبز العدمممول ف م التنمماني العدمولمة بالسممرجي ف م الصممل ة كدممما وقممال ه‬ ‫الطيممب خلفماً ل مم) م ر( اه مم‪ .‬ومل اللف حيممث لم يممرق التنممور ثم يغسممل وإل فيطهممر‬ ‫ظاهره ‪ ،‬وحينئذ ل ينجمس ماسم ه مطلقماً ‪ ،‬كدمما ممر فم الطهمار ة عم ن ابم ن الصمباغ والقفمال‬ ‫فتنب ه‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬لممو لسممعت الصمملي حيممة بطلممت صمملت ه أو عقممرب فل ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن‬ ‫حجممر و ) م ر( وأبممو مرم ة ‪ ،‬والفممرق بينهدممما أن سممم اليممة يبقممى ظمماهراً لكونما تلحممس‬ ‫بلسانا والسم نس ‪ ،‬بلف العقرب فإن ه يغيض إبرت ه ف اللحم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬شممرط سمماتر العممور ة أن ينممع إدراك لممون البهشمر ة ‪ ،‬وقممال ابمم ن عجيممل فم‬ ‫ملمس التصخمالطب‪ :‬فلمو وقمرب وتأملهما فرآهما لم يرضمر وهو ظماهر ‪ ،‬كدمما لمو رؤيت بواسمطة‬ ‫نار أو شس بيث ل تر بدونا لعتدل البصر اهم ع ش ‪ ،‬اه م جمل‪ .‬ووقال أبمو مرمة‪:‬‬ ‫والعتدمممد أنمم ه ل فممرق بي م ملممس التصخممالطب ودونمم ه ‪ ،‬نعممم لممو كممان ل تممرى إل بيممث‬ ‫يلصق الناظر عين ه بالثوب أو وقريباً من ه فل اعتبار ب ه وقطعماً اهمم‪ .‬ولو أخمبه عمدل روايمة‬ ‫بنحممو نممس أو كهشممف عممور ة وج ب وقب مول ه ‪ ،‬كدممما لممو أخممبه بكل م أو فعممل كممثي اهم م‬ ‫تفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو كهشفت الريح عورت ه فستها حالً ل يرضر ‪ ،‬كدما لو كهشف ه نممو‬ ‫آدم ممي وقممال ه ب ممج و ح ل ‪ ، ،‬ووقي ممده سممم بغي م الدميممز ‪ ،‬ووقممال زي‪ :‬وحينئممذ يرضممر غي م الري ح‬ ‫مطلقًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬وقولم‪ :‬يهشتط الست م ن أعله وجوانب ه ل م ن أسفل ه الرضدمي فيها‬ ‫عائ ممد إم مما عل ممى الس مماتر أو الص مملي ‪ ،‬وال مراد ب ممأعله عل ممى كل العنيي م ف م ح ممق الرج ل‬ ‫السر ة وماذيها ‪ ،‬وبأسفل ه الركبتان وماذيهدما ‪ ،‬وبوانب ه ما بي ذلك ‪ ،‬وف حق الرأ ة بأعله‬ ‫ما فموق رأسمها ومنكبيهمما وسائر جموانب وجههما ‪ ،‬وبأسممفل ه ممما تمت وقمدميها ‪ ،‬وب وانب ه ممما‬ ‫بي م ذلممك ‪ ،‬وحينئممذ لممو رؤي صممدر ال مرأ ة ممم ن تممت الدمممار لتجممافي ه عمم ن القدميممص عنممد‬ ‫نو الركوع ‪ ،‬أو اتسع الكّم بيث ترى من ه العور ة بطلت صلتا ‪ ،‬فدممم ن تمموهم أن ذلممك‬ ‫ممم ن السممفل فقممد أخطممأ ‪ ،‬لن ال مراد بالسممفل أسممفل الثمموب الممذي عممم العممور ة ‪ ،‬أممما ممما‬ ‫سمت جانبهمما العلمى فأسممفل ه ممم ن جمانب العمور ة بل شممك كدممما وقررناه اهمم‪ .‬وقلممت‪ :‬وقممال فم‬ ‫حاشممية الكممردي وفم المممداد‪ :‬ويمتدد النظممر ف م رؤيمة ذراع ال مرأ ة ممم ن كدمهمما مممع إرس ال‬ ‫يممدها ‪ ،‬اسممتقرب فم اليعمماب عممد م الرضممرر ‪ ،‬بلف ممما لممو ارتفعممت اليممد ‪ ،‬وي وافق ه فم ممما‬ ‫ف فتاوى ) م ر( وخالف ه ف التحفة وقال‪ :‬لن هممذا رؤية ممم ن الموانب وهي ترضممر مطلقماً‬ ‫اهم‪ .‬وف الدممل ووقولم‪ :‬ول يمب السمت مم ن أسمفل أي ولو لممرأ ة فلمو رؤيت مم ن ذيلم ه‬ ‫ف م نممو وقيمما م أو سممجود ل لتقلممص ثمموب ه بممل لدمممع ذيلمم ه علممى عقممبي ه ل م يرضممر ‪ ،‬كدممما‬ ‫وقال ه ب ر و ع ش اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ف م القلئممد‪ :‬لنمما وج ه أن عممور ة الرج ل ف م غي م الصممل ة القبممل‬ ‫والدبر فقط وهو روايمة عم ن مالممك وأحممد اه مم ‪ ،‬ولو انكهشممف بعمض ورك ه فسمته بممالرض‬ ‫ف م جلوسم ه كفممى كالسممت بيممده اهم م فتمماوى ابمم ن حجممر ‪ ،‬ولمو ل م يممد إل ثمموب حري ر‬


‫اسمتت بمم ه ولو خمارج الصمل ة حيمث تعمذر نممو الطيم والهشميش والمورق ‪ ،‬أو لم يلمق بمم ه‬ ‫ذلك بلف ه مع عد م الرير فيجب الست با وإن ل تلق ب ه اهم جل‪.‬‬ ‫المعفّو اات‬

‫]فائد ة[‪ :‬يعفى ع ن مل استجدماره ‪ ،‬فلممو حممل مسمتجدمراً بطلممت كدممما لمو حمل‬ ‫حمامل ه ‪ ،‬وكالسمتجدمر كممل ذي نممس معفمَو عنم ه ‪ ،‬أو مما فيمم ه ميتممة معفمّو عنهمما ‪ ،‬أو لطيم‬ ‫شارع اهم جل‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ب ك(‪ :‬يعفمى عمم ن جلمد نممو القدمممل المذي فم ترضمماعيف اليالطمة ممما‬ ‫يهشممق إخراجمم ه ول يظهممر إل بممالفتق ‪ ،‬وإن علممم بمم ه ‪ ،‬زاد ب‪ :‬فممإن ل م يهش مّق فل ‪ِ ،‬خ لمفماً‬ ‫للزركهشي واب ن العدماد ‪ ،‬وعلى كل تقدير فالحتياط ل يفى ‪ ،‬وإذا وقلنا بعد م العفو لزم ه‬ ‫إعاد ة كل صل ة تيقنها بعده‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يعفى ع ن د م نو الباغيث وإن تفاحش ‪ ،‬ول ف البممدن وهو رلطب‬ ‫لكمم ن بنحممو عممرق ومماء لطهممار ة وحلممق ‪ ،‬أو بمما تسمماوقط حممال الهشممرب والكممل ‪ ،‬أو بنحممو‬ ‫بصماق فم ثمموب ه لهشمقة الحمتاز فم الكمل ‪ ،‬بلف نممو ممماء تمبد ‪ ،‬وهذا بالنسمبة للصمل ة‬ ‫وللبمموس يتمماج إليمم ه ولمو للتجدمممل‪ .‬واعلممم أن النجاسممة أربعممة أوقسمما م‪ :‬وقسممم ل يعفممى عنمم ه‬ ‫مطلق ماً وهو معممروف ‪ ،‬ووقسممم عكسمم ه وهو ممما ل يممدرك ه الطممرف ‪ ،‬ووقسممم يعفممى عنمم ه ف م‬ ‫الثمموب دون المماء وهو وقليممل الممد م لسممهولة صممون المماء عنمم ه ‪ ،‬ومنمم ه أثممر السممتنجاء فيعفممى‬ ‫عن ه ف البدن ‪ ،‬والثوب الاذي لل ه خلفاً لب ن حجر ‪ ،‬ووقسم عفي عنم ه فم الماء دون‬ ‫الثوب وهو اليتة الت ل د م لما سمائل حمت لمو حلهما فم الصمل ة بطلمت ‪ ،‬ومنم ه منفمذ‬ ‫الطي اهم ش ق‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬حاصل كلمهم ف رلطوبة فرج الرأ ة الت هي ماء أبيض متدد بي‬ ‫الممذي والغممرق ‪ ،‬أنمما إن خرج ت ممم ن وراء ممما يممب غسممل ه ف م النابممة يقين ماً إل م حممد‬ ‫الظماهر ‪ ،‬وإن لم تممبز إلم خمارج نقرضمت الوضوء ‪ ،‬أو مم ن حمد الظمماهر وهو ممما وجب‬ ‫غسممل ه فم النابممة ‪ ،‬أعنم الممذي يظهممر عنممد وقعودهمما لقرضمماء حاجتهمما لم تنقممض ‪ ،‬وكذا لممو‬ ‫شممكت فيهمما ممم ن أيهدممما هممي علممى الوج ه ‪ ،‬وأممما حكدمهمما ناسممة ولطهممار ة فدممما كممان ممم ن‬ ‫حممد الظمماهر فطمماهر وقطعماً ‪ ،‬وما وراءه ممما يصممل ه ذكر الممامع فطمماهر علممى الصممح ‪ ،‬وما‬ ‫وراء ذلك فنجس وقطعاً ‪ ،‬هذا ما اعتدمده ف التحفة وغيها ‪ ،‬واعتدممد فم الفتماوى و ) م‬ ‫ر( أن الارجة ممم ن البممالط ن نسممة مطلقماً ‪ ،‬لكمم ن يعفممى عدممما علممى ذكر الممامع‪ .‬ووقال )ع‬ ‫ش‪ (:‬ويعفممى عمم ن د م الستحاضممة ‪ ،‬فل ينجممس بمم ه ذك ر الممامع أيرض ماً وإن لطممال خلف‬ ‫العاد ة فيهدما ‪ ،‬كدما لو أدخلت أصبعها لاجة فعلق ب ه د م اهم‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬أفممت الهشمميخ عبممد ال م باسممودان بممالعفو عمم ن مممدخل المواب ومرجهمما ‪،‬‬ ‫وتقذر الرجل با ‪ ،‬والهشي بذلك ف السجد ‪ ،‬وإن كمان ل يعفمى عم ن لطيم الهشمارع فم‬ ‫السجد لمكان تفيف الرجل ‪ ،‬بلف هذا لزياد ة الهشقة هنا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬يعفى ع ن لطي الهشارع ومائ ه ‪ ،‬يعن مل الرور ولو ف البيت إذا‬ ‫مهشى في ه ‪ ،‬وب ه أو برجل ه رلطوبة وإن تنجمس بغلمظ ‪ ،‬وقمال ق ل‪ :‬وس واء أصماب ه مما ذكر‬ ‫ممم ن الهشممارع أو ممم ن شممصخص أصمماب ه ‪ ،‬أو ممم ن مممل انتقممل إليمم ه ولمو كلب ماً انتفممض ‪ ،‬ولمو‬ ‫مهشى بذلك ف مكان آخر لطاهر لم ينجممس بتلممويث ه بما فم رجلم ه ونعلمم ه علممى العتدمممد ‪،‬‬ ‫وأفممت ) م ر( فيدممما لممو تلمموثت رجلمم ه بطي م الهشممارع العف مّو عنمم ه وأراد غسمملها عمم ن الممدث‬ ‫بالعفو ع ن إصابة ماء الوضوء لذا الطي حت ل يتاج إل تسممبيع رجلمم ه عنممد غسمملها‬ ‫لو فرض أن الطي متنجس بغلظ ‪ ،‬وفيدما لو غسل ثوباً في ه د م براغيث لجممل تنظيفمم ه‬ ‫وبقي ب ه الد م بالعفو عن ه إيرضاً ‪ ،‬وقال‪ :‬ويعفمى عم ن كمل مما يهشمق الحمتاز عنم ه ذكره أ م‬ ‫ل‪ .‬وأفممت ابمم ن حجممر بممأن ه لممو ووقمع ونيممم الممذباب علممى الممورق وج رى عليمم ه القلممم عفممي‬ ‫عن ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ي(‪ :‬يعفممى عمم ن نممو ذرق الطيممور ف م مممل الصممل ة والهشممي إليهمما‬ ‫م ن السجد وأماك ن الصل ة بهشرط كثرت ه ‪ ،‬وأن ل تكون رلطوبة ف أحد الممانبي أجنبيممة‬ ‫وهي الممت ل يتمماج إليهمما ‪ ،‬بلف ممماء الطهممار ة والهشممرب والعممرق وغسممل التممبد ‪ ،‬وأن ل‬ ‫يتعدمد ملمستها م ن غي حاجة ‪ ،‬فل يكلف الهشي والصل ة على الكان الطاهر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬الياض الت يتدمع فيها الاء والبول ونوه ممم ن النجاسما ت الغيم ة‬ ‫وتلغ فيها الكلب ‪ ،‬فإن كانت ما تعم با البلوى كأن تكون بطريق الار ة ‪ ،‬عفي عمم ن‬ ‫مائها وترابا مع الرلطوبة بالنسبة لنحو القد م والثوب ما يتعسر الحتاز عن ه غالباً ‪ ،‬بممأن ه‬ ‫ل ينسب صاحبها إل سقطة أو وقلة تفظ ‪ ،‬وإن كثر وانتهشمر بنحمو عمرق ‪ ،‬ومع ذلمك‬ ‫ي مر م تلممويث السممجد بمم ه ‪ ،‬وأفممت بعرضممهم بممالعفو عمم ن ولموغ الكلممب اليمماض وخالف ه ابمم ن‬ ‫حجر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ابتلممي بممروج د م كممثي ممم ن لثتمم ه أو بممرو ح سممائلة أو بواسممي أو‬ ‫ناصور واستغرق جل أووقات ه ‪ ،‬لزم ه التحفظ والهشو بوضع نمو وقطنمة علمى المل ‪ ،‬فمإن لم‬ ‫ينحبس الد م بذلك لزم ه ربط ه إن ل يؤذه انباس الد م ولو بنحو حروقان وكان حكدممم ه‬ ‫حكممم السمملس ‪ ،‬لكمم ن ل يلزم ه الوضموء لكممل فممرض ‪ ،‬ويعفممى عمم ن وقليممل الممد م وإن خممرج‬ ‫م ن النافذ كدما وقال ه اب ن حجر ‪ ،‬خلفاً لم ) م ر( لك ن وقاعممدت ه العفممو ممما يهشممق الحمتاز‬ ‫تقترضي العفو هنا أيرضاً ‪ ،‬وتصح صمملت ه ووضوؤه ول وقرضمماء ‪ ،‬ويعفممى عدممما يصمميب مممأكول ه‬ ‫ومهشروب ه للرضرور ة‪.‬‬


‫]فائ ممد ة[‪ :‬وق ممال ف م التحف ممة‪ :‬ولممو رع ف ف م الص ممل ة ول يص ممب ه إل القليممل ل م‬ ‫يقطعها ‪ ،‬وإن كثر نزول ه على منفصل عن ه ‪ ،‬فإن كثر ما أصاب ه لزم ه وقطعهما ولو جعمة ‪،‬‬ ‫وإن رعف وقبلهما واسمتدمر فمإن رجى انقطماع ه والمووقت متسمع انتظمره وإل تفمظ كالسملس‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫مبطلت الصلة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اعلممم أن البالطممل والفاسممد عنممدنا س مواء إل ف م مواضممع منهمما الممج ‪،‬‬ ‫فيبطممل بممالرد ة ويفسممد بالدممماع الطممارىء ‪ ،‬والعاري ة كإعممار ة الممدراهم لغي م الممتزيي‪ .‬فممإن وقلنمما‬ ‫بالطلة كانت غي مرضدمونة أو فاسد ة فدمرضدمونة ‪ ،‬واللع والكتابة فالبالطمل فيهدمما مما كمان‬ ‫على عوض غي مقصود كد م ‪ ،‬أو رجع إلم خلمل فم العقممد كالصممغر والسممف ه ‪ ،‬والفاسممد‬ ‫يتتب علي ه الطلق والعتق ‪ ،‬ويرجع السيد بالقيدمة والزوج بالهر اهم ح ل‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬نطممق بنظممم وقمرآن ‪ ،‬أو ذكر لنحممو اسممتئذان داخممل ‪ ،‬أو فتممح علممى‬ ‫إمام ه أو جهر نمو المما م بمالتكبي ‪ ،‬فمإن وقصمد بمذلك التفهيمم والفتمح أو ألطلمق بطلمت ‪،‬‬ ‫لن عممروض القرينممة أخرج ه عمم ن موضموع ه ممم ن الق مراء ة والممذكر وصميه ممم ن كل م النمماس ‪،‬‬ ‫بلف وقصممد الق مراء ة ولمو مممع التفهيممم ‪ ،‬والوج ه أنمم ه ل فممرق بي م أن يكممون انتهممى ف م‬ ‫وقراءتمم ه إليهمما أو ل ‪ ،‬ول بيم ممما يصمملح لتصخممالطب النمماس بمم ه ممم ن القممرآن أو ل ‪ ،‬وحينئممذ‬ ‫فل بممد ممم ن وقصممد نممو الممذكر أو مممع التفهيممم بدميممع اللفممظ عنممد كممل رك ن ‪ ،‬كدممما فم‬ ‫التحفة والنهاية وغيها ‪ ،‬لك ن نقمل عم ن الطيمب الكتفماء بقصمد ذلمك عنمد أول تكمبي ة ‪،‬‬ ‫وق ممال س ممم‪ :‬ويغتف ممر للع ممامي ولممو مالط ماً لزيم د خف ممائ ه ‪ ،‬ول يس ممع جهل ممة الئدم ممة إل ه ممذا ‪،‬‬ ‫واعتدممد السمبكي والسممنوي والذرعي والسمدمهودي أن مما ل يتدممل غيم القمرآن أو كمان‬ ‫ذكراً مرضاً ل تبطل ب ه الصل ة على كل تقدير ‪ ،‬وقال أبو مرمة‪ :‬وب ه يعلم أن التسممبيح‬ ‫والتهليممل وغيها ممم ن أنمواع الممذكر ممم ن وقسممم ممما ل يصمملح لطمماب الدمييم فل إبطممال ‪،‬‬ ‫وإن جممرد بمم ه وقصممد التفهيممم اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ونقممل السمميولطي فم الشممباه والنظممائر الجمماع علممى‬ ‫جواز جهر الما م بقصد إعل م الأمو م لن ه تهشريك بي مندوبي‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ل تبط ممل الص ممل ة بال ممدعاء النظ مو م خلف ماً لب مم ن عب ممد الس ممل م ‪ ،‬ول‬ ‫بالسجع والسممتحيل خلفماً للعبممادي اه م كمردي‪ .‬ووقال الجهمموري‪ :‬ولو مثلمت لم ه نفسمم ه أن‬ ‫ممم ن أراد أن يممدعو علممى شممصخص دعمما لمم ه لينعكممس الممال وفعممل ذلممك معتقممداً بطلممت‬ ‫صلت ه ‪ ،‬لن ه حينئذ دعاء بحر م لستعدمال ه اللفظ ف ضده ‪ ،‬فإذا وقال‪ :‬اللهم ارحم فلناً ‪،‬‬ ‫فكأن ه وقال‪ :‬اللهم ل ترح ه اهم‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ف م القلئممد‪ :‬لممو جلممس الصمملي بعممد سممجدت ه الول وقاصممداً بمم ه‬ ‫الل م مموس ب م ممدل القي م مما م عام م ممداً بطل م ممت أو ناس م ممياً فل ‪ ،‬وهم م ل يكفي م مم ه ع م مم ن الل م مموس بي م م‬ ‫الس ممجدتي في مم ه احتدم ممالن اه مم‪ .‬ولممو ن مما م متدمكن ماً ف م الص ممل ة ل م يرض ممر اتفاوق ماً كدم مما ف م‬ ‫الدممموع ‪ ،‬وقممال القدممماط‪ :‬وإن لطممال خلف ماً لسممي الهممدل ‪ ،‬وقممال ابمم ن حجممر‪ :‬ولمو ف م رك ن‬ ‫وقصي خلفاً لم )ش ق(‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬تبطممل الصممل ة بالرك ا ت التواليممة ولمو مندوبمة ‪ ،‬كرف ع يممدي ه عنممد‬ ‫تكبي ة الحمرا م ممع تريك نممو المرأس ‪ ،‬وتصمفيق المرأ ة لموجب ه ‪ ،‬لنم ه إذا لم تغتفممر الثلث‬ ‫لعذر كنسيان فأول لجل مندوب وقال ه اب ن حجر‪ .‬وفرق أبو مرمة بي أن يكممون ليئممة‬ ‫الصل ة كرد اليد لا تت الصدر والرجل إل ماذا ة الخممرى فيغتفممر ‪ ،‬إذ هممو مممأمور بمم ه‬ ‫ف كل لظة أو لغيها فل ‪ ،‬والحتياط ل يفى اهم‪ .‬وقلمت‪ :‬واعتدممد ) م ر( عمد م البطلن‬ ‫بالركة الندوبة مطلقاً وإن كثر ت‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬مصمّل أومأ برأسمم ه عنممد سمملم ه ‪ ،‬فممإن خفرضمم ه حممت حمماذى ممما وقممدا م‬ ‫ركبتي ه أو التفت بصدره وقبل النطق بيم عليكم م ن التسليدمة الول بطلت وإل فل‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم العرضاء الت ل يرضر تريكها فقال‪:‬‬ ‫فهشفة والذن واللسان <> وذكر والف ن والبنان‬ ‫تريكهّ ن إن توال وكثر <> بغي عذر ف الصل ة ل يرضر‬ ‫ووقال سم‪ :‬ولو تكرر كهشف الريح وتوال بيث احتاج ف الست إل حركا ت‬ ‫كثي ة متوالية بطلت ‪ ،‬كدمما لمو صملت مكهشموفة المرأس فعتقمت فيهما ووجد ت خماراً بعيمداً‬ ‫أو لطممالت مممد ة الكهشممف اه مم‪ .‬ولو كممثر البعمموض ول يكمم ن دفعمم ه إل بتحريك اليممد ثلثماً‬ ‫متوالية ل تبطل للرضرور ة اهم فتاوى اب ن حجر‪.‬‬ ‫مكروهات الصلة‬ ‫]فائد ة[‪ :‬م ن الكروها ت وقول بعرضهم‪:‬‬ ‫أخي تنب ف صلتك سبعة <> نعاساً حكاكاً والتثاؤب والعبث‬ ‫ووسوسة كذا الرعاف التفاتة <> على تركها وقد حرض الصطفى وحث‬ ‫واختلف العلدماء ف الختصار على خسة أوقوال ‪ ،‬أصحها أن ه وضع اليد على‬ ‫الاص مر ة ‪ ،‬ويقممال التمموكي علممى عصمما ‪ ،‬أو اختصممار السممور ة بممأن يق مرأ آخره ا ‪ ،‬أو اختصممار‬ ‫الصل ة بأن يتم حممدودها ‪ ،‬أو يقتصممر علممى آيمما ت السممجد ة فل يسممجد اه م خطيممب‪ .‬وقممال‬ ‫العراوقي‪ :‬وهل يتعدى النهي ع ن التهشبيك إل تهشبيك ه بيممد غيممه فيمم ه نظمر ‪ ،‬نعممم إن كممان‬ ‫تهشبيك ه لذلك لود ة أو ألفة ل يكره اهم أجهوري‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬يكممره الضممطباع العممروف فم الصممل ة للممذكر وغيممه ولو فمموق الثيمماب ‪،‬‬ ‫سم مواء الكت ممف الي مم ن أو اليس ممر ‪ ،‬كدم مما وق ممال ه فم م حاش ممية الدم ممل ‪ ،‬وهم ل من مم ه الض ممطباع‬ ‫بالبو ة العروفة لستدارتا وتكون حينئذ كمالرداء العقمود فيحمر م لبسمها للدمحمر م كمذلك أ م‬ ‫ل؟ إلاوقاً لا بالسبحة فيهدما مل نظر‪.‬‬ ‫]فائمد ة[‪ :‬وقمد يمب تغدميمض العينيم فم الصمل ة كمأن كمان العمرا ة صمفوفاً ‪ ،‬ووقد‬ ‫يسّ ن كدما إذا صلى لمائط مممزّوقم ‪ ،‬ويسمّ ن فتحهدممما فم السمجود ليسممجد معمم ه البصممر اه م‬ ‫ناية‪ .‬وقال سم‪ :‬ووقياس ه سنة ف الركوع‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬أس مّر الممما م ف م صممل ة جهري ة أو جهممر ف م س مرية كممره ول تبطممل‬ ‫صم مملت ه ‪ ،‬ول صم ممل ة مم مم ن خلفم مم ه ‪ ،‬ول يسم ممجد للسم ممهو وإن تعدمم ممده ‪ ،‬إذ ل ينم ممدب بم ممتك‬ ‫السن ن غي البعاض‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الهتزاز فم الصمل ة وهو التدمايمل ينمة ويسمر ة مكمروه مما لم يكمثر‬ ‫وإل أبطم ممل ‪ ،‬كالرضم ممغ إل أن يكم ممون عم مم ن الضم ممطرار ‪ ،‬وأمم مما خم ممارج الصم ممل ة ففم ممي ش م مر ح‬ ‫الهشدمائل لب ن حجر ما يفيد ندب ه ‪ ،‬ووقال الونائي‪ :‬هممو خلف الول ‪ ،‬وف رفض الرائممد‬ ‫لعبد العزيز الغرب تهشديد النكي في ه وكراهت ه ‪ ،‬وقال‪ :‬لن ه تهشب ه باليهود‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬مذهب النابلمة ناسمة الصخمدرا ت للعقمل كالهشيهشمة وجوز ة الطيمب‬ ‫فتكره الصل ة مع حلها حينئذ‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال النممووي‪ :‬تكممره الصممل ة فم ثمموب واحممد ممم ن غي م أن يعممل علممى‬ ‫عمماتق ه شمميئاً بالجمماع ‪ ،‬ويكممره مسممح البهممة ف م الصممل ة وبعممدها ‪ ،‬وأن يممرّو ح علممى نفسمم ه‬ ‫فيها ‪ ،‬وأن يمتك شمميئاً ممم ن سمن ن الصمل ة اهمم‪ .‬وإلطلوقم ه الكراهممة بممتك السمن ن مقيمد بما فيم ه‬ ‫خلف غي م واه أو تأكممد نممدب ه وقممال ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬ووقم ول ه‪ :‬يكممره مسممح البهممة ال م عبممار ة‬ ‫النهايممة ‪ ،‬ويكممره أن يسممح وجهمم ه فيهمما ووقبممل انصمراف ه ممما يلصممق بمم ه ممم ن نممو غبممار ‪ ،‬وقممال‬ ‫ع ش‪ :‬وقول ه وقبل انصراف ه أي م ن مل الصل ة ‪ ،‬واوقتصر اب ن حجر فيدما نقل ه ع ن بعممض‬ ‫الفمماظ علممى كممون ه فيهمما اه مم ‪ ،‬بممل وقممال باعهشمم ن‪ :‬يسمّ ن مسممح البهممة عقيممب الصممل ة كدممما‬ ‫مر ف السن ن‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬يكممره اليطممان وهو اتمماذ الصمملي ولو إمامماً موضعاً يصمملي فيمم ه ل‬ ‫ينتقمل عنم ه إلم غيمه كمأن ه متمولط ن بم ه ‪ ،‬وم ن ذلمك صمل ة المما م فم المراب فهمي بدعمة‬ ‫مفوتة لفرضيلة الدماعمة لم ه ول ن يمأتّ بم ه ‪ ،‬وقمال ه السميولطي ‪ ،‬لكم ن وقمال ) م ر(‪ :‬ل يكمره إذ‬ ‫لم يعممدوا ذلممك ممم ن مكروهاتمما ‪ ،‬والعلممة فم اليطممان خهشممية الووقوع ف م الرياء ‪ ،‬فممإن كممان‬ ‫الصممف الّولم أو يي م الممما م يسممع أكممثر ممم ن واحممد فل يلز م مكان ماً واحممداً إذ ذاك‬ ‫م ن اليطان‪.‬‬


‫سترة المصلي‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ير م الرور بي الصلي وستت ه ‪ ،‬وإن ل يد لطريقاً ولو لرضمرور ة كدمما‬ ‫فم المممداد واليعمماب ‪ ،‬لكمم ن وقممال الذرعي‪ :‬ول شممك ف م حممل الممرور إذا لم يممد لطريقماً‬ ‫سواء عند ضرور ة خوف بول ‪ ،‬ككل مصلحة ترجحت على مفسد ة الرور ‪ ،‬ووقال الئدمممة‬ ‫الثلثممة‪ :‬يمموز إذا ل م يممد لطريق ماً مطلق ماً ‪ ،‬واعتدمممده السممنوي والعبمماب وغيه ا اهم م كممردي ‪،‬‬ ‫وب ه يعلم جواز الرور لنحو الما م عند ضيق الووقت أو إدراك جاعة اهم باسودان‪ .‬ووقال‬ ‫ف فتح الباري‪ :‬وجواز المدفع وحرمة المرور عمما م ولو بكمة الهشمرفة ‪ ،‬واغتفمر بعممض الفقهماء‬ ‫ذلك للطائفي للرضرور ة ع ن بعض النابلة جوازه ف جيع مكة اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ست ة الما م ست ة م ن خلف ه ولو تعارضت السمت ة ‪ ،‬والصمف الّولم أو‬ ‫القممرب ممم ن الممما م فيدممما إذا ل م يكمم ن للممما م س مت ة ‪ ،‬فتقممدي الصممف الّولم والقممرب ممم ن‬ ‫الما م بل وسّد الفرج أول كدما هو ظاهر اهم باسودان‪.‬‬ ‫سجود السهو‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ذكر اب ن عرب أن النمب سمجد للسمهو خمس ممرا ت لهشمك ه فم عمدد‬ ‫الركعمما ت ‪ ،‬ووقيممام ه ممم ن ركعممتي بل تهشممهد ‪ ،‬وسمملم ه ممم ن ركعممتي وممم ن ثلث ‪ ،‬وشممك ه ف م‬ ‫ركعممة خامسممة اهم م جممل‪ .‬فممإن وقيممل‪ :‬كيممف سممها مممع أن السممهو ل يقممع إل ممم ن القلممب‬ ‫الغافممل؟ أجيممب‪ :‬بممأن ه غمماب عمم ن كممل ممما سمموى ال م تعممال ‪ ،‬فاشممتغل بتعظيممم ال م فقممط‬ ‫وسها ع ن غيه اهم بيمي‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬لو اعتقد العامي وجوب نو التهشهد الول ثم ترك ه عدممداً ‪ ،‬فالظماهر‬ ‫بطلن صلت ه لتلعب ه حينئذ بفعل ه مبطلً فم ظنمم ه ‪ ،‬ول نظمر لمما فم نفممس المممر ‪ ،‬كدممما‬ ‫ص مر ح بمم ه ) م ر( وأفهدمتمم ه عبممار ة التحفممة فيدممما لممو زاد ف م تكممبي النمماز ة معتقممداً البطلن‬ ‫فتأمل ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو نذر التهشهد الّولم فنسي ه حت انتصب ‪ ،‬فالوقرب عد م عوده ‪ ،‬لن ه‬ ‫تلبممس بمما وجب شممرعاً ‪ ،‬وهو آكممد ممما وج ب جعلً اهم م ع ش ويس مّ ن السممجود بممتك‬ ‫التهشممهد الول ولو ف م نفممل إن وقلنمما بنممدب ه فيمم ه ‪ ،‬دون ممما إذا صمملى أربع ماً نفلً مطلق ماً‬ ‫بقص ممد أن يتهش ممهد تهش ممهدي ن فاوقتص ممر عل ممى الخيم م ولممو س ممهواً عل ممى الوجم ه ‪ ،‬وق ممال ه فم م‬ ‫التحفممة ‪ ،‬وجرى ) م ر( علممى نممدب السممجود مطلق ماً ‪ ،‬وفرق الطيممب بي م أن يممتك ه سممهواً‬ ‫فيسجد أو عدمداً فل ‪ ،‬ولو كرر الفاتة أو التهشهد سجد ‪ ،‬وقال ه اب ن حجر ف اليعاب‬ ‫ف الول والفتاوى ف الثانية‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬يتصور سجود السهو لتك الصل ة على الل ف التهشهد الخي ‪،‬‬ ‫بممأن يممتيق ن الممأمو م بعممد سممل م إمممام ه ووقبممل سمملم ه هممو أو بعممده ووقبممل لطممول الفصممل أن‬ ‫إمام ه تركها ‪ ،‬وأما البسمدملة أو التهشمهد فرجح الدمهمور عمد م نمدبا ‪ ،‬وأن روايتهما عم ن ابمم ن‬ ‫عدمر شاذ ة اهم‪) .‬وقلت(‪ :‬بل وقال فم التحفممة‪ :‬لممو بسمدمل أول التهشمهد سمجد للسممهو ‪ ،‬ووقال‬ ‫) م ر(‪ :‬ل يسجد‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬تذكر الما م بعد وضع جبهت ه ترك القنو ت ل يز ل ه العود ‪ ،‬بل إن‬ ‫عاد عامداً عالاً بطلت وإل فل ‪ ،‬ويسممجد للسممهو فم الصممورتي ‪ ،‬أممما الممأمو م خلفمم ه فممإن‬ ‫أمكن ه القنو ت حينئمذ ولو بنحمو اللهمم اغفممر لم ويلحقمم ه فم السمجود نممدب لم ه أو بيم‬ ‫السجدتي جاز وإل ترك ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬سجد الأمو م وإمام ه ف القنو ت ‪ ،‬فإن كان عامداً عالاً ندب ل ه‬ ‫العمود ‪ ،‬ووقال المما م‪ :‬يمر م ‪ ،‬أو ناسمياً أو جماهلً لغما مما فعلم ه ‪ ،‬ثم إن زال عمذره والمما م‬ ‫ي منمم ه بممل أو ف م السممجد ة الولم علممى العتدمممد لزم ه العممود إل م‬ ‫ف م العتممدال أو الممو ّ‬ ‫العتدال ‪ ،‬ول تغني ه مفاروقة الما م ‪ ،‬وفاروقت هذه مسألة التهشهد فيدما إذا وقا م الأمو م منمم ه‬ ‫سممهواً ممم ن لممزو م العممود للدمتابعممة ممما ل م يقممم إمممام ه بفحممش الصخالفممة هنمما لث م وإن زال ‪،‬‬ ‫والممما م فيدممما بعممد السممجد ة الول حمر م العممود لفحممش الصخالفممة ‪ ،‬ول تبطممل صمملت ه لعممذره‬ ‫بالنسمميان أو الهممل ‪ ،‬وإن كممان مالط ماً للعلدممماء لفممائ ه ‪ ،‬بممل يتممابع ه فيدممما هممو فيمم ه ويمأت‬ ‫بركعممة بعممد سمملم ه ول يسممجد للسممهو ‪ ،‬وهذا كدممما لممو اسممتدمر َعممذره حممت سمملم الممما م ‪،‬‬ ‫فإن سلم هو ناسمياً أو جماهلً ول يطمل الفصمل بنم وإل اسمتأنف ‪ ،‬نظيم مما لمو علمم‬ ‫ت ممرك الفات ممة ‪ ،‬أو ش ممك فيه مما بع ممد ركوعهدم مما في ممأت بركع ممة بع ممد س ممل م إم ممام ه ول يس ممجد‬ ‫للسممهو فم صممور ة العلممم اه مم‪ .‬ونقممل فم ك نممو ذلممك عمم ن ابمم ن حجممر ‪ ،‬ثم وقممال‪ :‬ووقال ) م‬ ‫ر(‪ :‬همما أعن م مسممألة القنممو ت والتهشممهد علممى حممد س مواء ‪ ،‬فممإن علممم والممما م فيهدممما لزم ه‬ ‫العممود إليمم ه وإل فل ‪ ،‬بممل ل م يممز العممود حينئممذ ‪ ،‬لن العممود إنمما وج ب لجممل التابعممة ‪،‬‬ ‫وبانتصمماب ه أو سممجوده زال العن م اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وحاصممل كل م ابمم ن حجممر و ) م ر( أنمم ه ممم ن‬ ‫رك ع وقبممل إمممام ه ‪ ،‬أو رف ع رأسمم ه ممم ن السممجد ة وقبلمم ه ‪ ،‬أو وقمما م ممم ن التهشممهد الول وإمممام ه‬ ‫جالس ‪ ،‬أو سجد والما م ف العتدال ‪ ،‬فإن كان عامداً س ن لمم ه العممود فم الدميممع ‪ ،‬أو‬ ‫ناسممياً أو جمماهلً تيم فم الوليم لعممد م فحممش الصخالفممة ‪ ،‬ووجب عليمم ه العممود فم الثالثممة‬ ‫ممما لم يقممم الممما م أو ينممو مفمماروقت ه كالرابعممة عنممد ) م ر( ‪ .‬ووقال ابمم ن حجممر‪ :‬يممب العممود‬ ‫فيمم ه مطلقماً ول تغنمم ه نيممة الفاروقة كدممما تقممرر فم ش ‪ ،‬وخرج بممذلك ممما لممو تقممد م بركني��‬ ‫ناسياً فل يسب ما فعل ‪ ،‬بل إن علم والما م فيدمما وقبلهدمما رجع إليم ه وإل لزم ه ركعمة‬ ‫كدما هو مقرر‪.‬‬


‫)مسألة(‪ :‬سلم ووقد نسمي ركنماً وأحمر م فموراً بمأخرى لم تنعقمد لنم ه فم الول ‪،‬‬ ‫ث م إن ذكم ر وقب ممل لط ممول الفص ممل بي م س مملم ه وتممذكره ال ممتك بن م عل ممى الولم ول نظ ممر‬ ‫لتحّرم ه بالثانية ‪ ،‬كدما لممو تلمل كل م يسمي أو اسممتدبر القبلممة وحسمب لم ه ممما وقمرأه ‪ ،‬وإن‬ ‫كممانت الثانيممة نفلً فم اعتقمماده ‪ ،‬ول أثممر لقصممده بممالقراء ة ‪ ،‬كدممما لممو ظمم ن أنمم ه فم صممل ة‬ ‫أخرى فرض أو نفل فأت علي ه ‪ ،‬أو بعمد لطمول ه اسمتأنفها لبطلنما بم ه ممع السمل م بينهدمما‬ ‫وخم رج بف ممور ‪ ،‬أم مما ل ممو لط ممال الفص ممل بي م الس ممل م وتم ر م الثاني ممة فيص ممح التح مر م وق ممال ه ف م‬ ‫التحفممة‪ .‬ووقمال ف م القلئممد‪ :‬ل م يسممب ممما أتممى بمم ه وقبممل تممذكره لقصممده بمم ه النفليممة ‪ ،‬كدممما‬ ‫صر ح ب ه القاضي والبغوي والطنبداوي اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وقا م الما م بعد تهشهده ووقبل سلم ه ناسياً أو ظاناً أن ه وقد سلم ث‬ ‫تممذكر عمماد وجوبم اً وسممجد للسممهو نممدباً ث م سمملم ‪ ،‬وإن اسممتدبر القبلممة أو تكلممم بكل م‬ ‫وقليممل ‪ ،‬فلممو سمملم الممأمو م حينئممذ ظانماً أنمم ه وقممد سمملم لغمما ولزم ه إعممادت ه ‪ ،‬ول يرضممر الهشممك‬ ‫بع ممد الس ممل م فم م ت ممرك رك ن غيم م الني ممة وتك ممبي ة الحم مرا م ‪ ،‬نع ممم تسم مّ ن الع مماد ة كدم مما فم م‬ ‫اليعاب ‪ ،‬أما النية والتكبي ة فيرضر الهشك فيهدمما ‪ ،‬لكمم ن إن تممذكر ولو بعممد سممني أجمزأه ‪،‬‬ ‫ولو تيقمم ن آخممر صمملت ه زياد ة ركعممة سممجد للسممهو وسلم ‪ ،‬ول يمموز للدمممأمو م متممابعت ه فم‬ ‫الزياد ة إن تيقنها‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬وقمما م الممما م بعممد السممجد ة الول انتظممره الممأمو م فم السممجود لعلمم ه‬ ‫يتممذكر ‪ ،‬ل ف م اللمموس بي م السممجدتي لنمم ه رك ن وقصممي أو فمماروق ه وه و أولم هنمما ‪ ،‬ول‬ ‫تمموز مت ممابعت ه ‪ ،‬ولممو تهش ممهد الم مما م ف م ثالث ممة الرابعي ممة س مماهياً ف مماروق ه ال ممأمو م أو انتظممره ف م‬ ‫القيمما م ‪ ،‬وأفممت الهشممهاب الرملممي بوج وب الفاروق ة مطلق ماً ‪ ،‬وج ّوز سممم انتظمماره وقائدم ماً ‪ ،‬وجوز‬ ‫اب ن حجر ف الفتاوى متابعت ه إن ل يعلم خطأه بتيقن ه أنا ثالثة ل بنحو ظن ه اهم‪.‬‬ ‫)وقلت(‪ :‬ومثلها ف اليعاب وقمال‪ :‬والظماهر أنم ه لمو تهشمهد إممام ه فم رابعمة ظنهما‬ ‫همو ثالثمة ‪ ،‬ووافقمم ه جيمع أهممل السممجد وكثروا بيمث ل تمّوز العمماد ة اتفمماوقهم علمى السمهو‬ ‫أنمم ه يرج ع إليهممم فيتهشممهد ويسمملم معهممم ‪ ،‬ول أثممر لهشممك ه لنمم ه حينئممذ وسوسمة اه مم‪ .‬وه ل‬ ‫للما م الخذ بفعل الأمومي بالقيد الذكور الظاهر؟ نعم كدما وقممال ه فم التحفمة فيدمما إذا‬ ‫أخبه عدد التواتر ‪ ،‬وأن الفعل كالقول خلفاً لم )مر(‪.‬‬ ‫ل ‪ ،‬فممإن تعدمممده‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬سممجد الممما م ول يرضممع بطممون أصممابع الرجليم مث ً‬ ‫وعل ممم ال ممأمو م ذل ممك باختي ممار معصم مو م أو الم مما م بنح ممو كتاب ممة لزمم ه مف مماروقت ه ح ممالً وإل‬ ‫بطلممت لربطمم ه القممدو ة بمم ن ليممس ف م صممل ة ‪ ،‬وإن ل م يعلممم تعدمممده انتظممره لعلمم ه يتممذكر ثم‬ ‫يفمماروق ه عنممد سمملم ه ‪ ،‬نعممم ل ينتظممر ف م رك ن وقصممي بممل يفمماروق ه حمماًل ‪ ،‬فلممو علممم البطممل‬


‫بعد أن سلم ‪ ،‬فإن نسب إل تقصي كأن ل يسجد إل بعد تا م سجود المما م علممى‬ ‫تلك اليئة أعاد وإل فل‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ج(‪ :‬وق مما م الم مما م لامس ممة ل م يممز للدم ممأمو م مت ممابعت ه ولممو مسممبووقاً ول‬ ‫انتظ مماره ب ممل ت ممب مف مماروقت ه ‪ ،‬نع ممم ف م الواف ممق ت ممردد ف م ج مواز النتظ ممار اه مم‪ .‬وقل ممت‪ :‬وعب ممار ة‬ ‫التحفة ولو وقا م إمام ه لزائد ة كصخامسة سهواً ل تز متابعت ه ‪ ،‬ولو مسممبووقاً أو شمماكاً فم‬ ‫فعل ركعة ول نظر ‪ ،‬لحتدمال أن ه تممرك ركنماً ممم ن ركعمة ‪ ،‬لن الفممرض أنم ه علمم المال أو‬ ‫ظن ه بمل يفمماروق ه وهو أول أو ينتظممره علمى العتدممد ‪ ،‬ثم إن فمماروق ه بعمد بلموغ حمد الراكع‬ ‫سجد للسهو اهم‪ .‬ولو سلم إمام ه فسلم مع ه ‪ ،‬ث سلم الممما م ثانيماً فقمال لمم ه المأمو م‪ :‬وقممد‬ ‫سملدمت وقبممل همذا فقمال‪ :‬كنممت ناسمياً لم تبطممل صمل ة المأمو م لظنمم ه انقرضماء الصممل ة كدممما‬ ‫ف م وقصممة ذي اليممدي ن ‪ ،‬نعممم ينممدب لمم ه سممجود السممهو لنمم ه تكلممم بعممد انقطمماع القممدو ة ‪،‬‬ ‫ذكره ب ر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬اوقتدى بإما م بعد سجوده للسهو سجد آخر صلت ه ‪ ،‬لن جب اللل‬ ‫ل ين ممع وج وده وق ممال ه الزج د و سممم وال مموهري و ق ل ‪ ،‬ورج ح الكدم ممال الممرداد و ع‬ ‫ش وعطيممة عممد م السممجود ‪ ،‬وكذا لممو اوقتممدى بمم ه حممال السممجود فيعيممده عنممد سممم ‪ ،‬ووقمال‬ ‫البلسي‪ :‬ل يعيده‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬لممو تلممف الممأمو م عمم ن سممجود إمممام ه سممهواً حمت فمرغ منمم ه ثم تممذكر ‪،‬‬ ‫وقممال ) م ر(‪ :‬ل م يممب عليمم ه التيممان بمم ه لنمم ه إنمما وجب للدمتابعممة ووقد فمماتت ‪ ،‬ووقال فم‬ ‫التحفممة تبع ماً لهشمميصخ ه زكري ا‪ :‬يممب وحينئممذ لممو سمملم عامممداً بطلممت ‪ ،‬أو ناسممياً فممإن تممذكر‬ ‫وقبل لطول الفصل أتى ب ه وإل استأنف الصل ة اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يس ن سجود السهو لهشافعي صلى خلف حنفي مطلقاً صبحاً وغيها‬ ‫م ن سائر الدمس ‪ ،‬لن النفي ل يقنت ف الصممبح ‪ ،‬ول يصمملي علممى النممب فم التهشممهد‬ ‫الول فم غيها ‪ ،‬بممل لممو صمملى عليمم ه فيمم ه سممجد للسممهو فم مممذهب ه ‪ ،‬وبتكهمما فيمم ه يتمموج ه‬ ‫على الأمو م سجود السهو كالقنو ت فتنب ه لذلك اهم كردي‪.‬‬ ‫)مسمألة(‪ :‬يلمز م المأمو م متابعمة إممام ه فم سمجود السمهو موافقماً أو مسمبووقاً ‪ ،‬ولو‬ ‫كمان سمهوه وقبمل الوقتممداء بم ه ‪ ،‬أو لم يعلمم بمم ه الممأمو م ‪ ،‬فلممو سمملم الممما م ناسمياً سم ن لمم ه‬ ‫العممود للسممجود إن ل م يطممل الفصممل ‪ ،‬وحينئممذ يلمز م الممأمو م متممابعت ه ولو مسممبووقاً وقمما م ليتممم‬ ‫ما علي ه ‪ ،‬خلفاً لا ف القلئمد عمم ن أبم مرمة ممم ن عمد م لمزو م العمود عليم ه حينئمذ ‪ ،‬نعمم‬ ‫إن علممم الممأمو م خطممأ إمممام ه ‪ ،‬أو تلممف بعممد سمملم ه ليسممجد ‪ ،‬أو وقمما م أو سمملم عامممداً‬ ‫مممع تممذكره سممهو الممما م ل م تممب عليمم ه متممابعت ه ‪ ،‬بممل ل تمموز حينئممذ ‪ ،‬وينممدب للدمسممبوق‬ ‫إعاد ة السجود آخر صلت ه كدم ن اوقتدى ب ه وإن ل يسجد الول‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬حد لطول الفصل ف السائل الت حد فيها بطول الفصل ووقصره‬ ‫يرج ع إل م العممرف ‪ ،‬فدممما عممده لطممويلً فطويمل ‪ ،‬ومما ل فل ‪ ،‬إذ ل ضممابط لممذلك شممرعاً‬ ‫ول عرفاً ‪ ،‬ومثل لطول ه ف التحفمة فم بعمض الواضمع بركعمتي ‪ ،‬ولنما وج ه أن لطمول ه بقمدر‬ ‫ركعة ‪ ،‬وآخر أن ه بقدر الصل ة الت هو فيها‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬لممو علممم الصمملي بعممد تسممليدمت ه الول مقترضممى سممجود السممهو فسمملم‬ ‫الثانيممة عامممداً ل م يكمم ن لمم ه الرجوع للسممجود لتعدمممده السممل م البطممل لممو ل م يكمم ن بحلمم ه ‪،‬‬ ‫فيك ممون مانعم ماً حينئ ممذ م مم ن الرجم وع ‪ ،‬كدم مما ل ممو س مملم ناس ممياً ل مم ه ث م م علدم مم ه وأت ممى ببط ممل‬ ‫كالركا ت واستدبار القبلة فيدمتنع العود أيرضاً ‪ ،‬إذ ما يرضر ابتداء يرضر انتهاء غالبًا‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وقولم‪ :‬وإذا سجد صمار عائمداً إلم الصمل ة أي أراد السمجود وإن لم‬ ‫يسممجد بالفعممل ‪ ،‬حممت لممو شممك فم ركعممة لزم ه التيممان بمما وقبممل أن يسممجد وإل بطلممت ‪،‬‬ ‫وقممال ه ) م ر( تبع ماً للم مما م والغزال مم ‪ ،‬ووقممال اب مم ن حجممر‪ :‬أي وضممع جبهت مم ه ب ممالرض وإن ل م‬ ‫يطدمئ ن‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يتكممرر سممجود السممهو فم صممور‪ :‬فم مسممبوق سممها إمممام ه فسممجد معمم ه‬ ‫للدمتابعممة وآخممر صمملت ه ‪ ،‬وفيدممم ن ظمم ن سممهواً فسممجد فبممان عممدم ه فيسممجد ثانيماً ‪ ،‬وفيدممما إذا‬ ‫خ ممرج ووقممت الدمع ممة أو نقص موا ع مم ن الع ممدد بع ممد س ممجود الس ممهو فيتدم موا ظه مراً ويس ممجدوا‬ ‫للسممهو فيهدممما كقاصممر لزم ه التمما م بعممده اه م شمر ح ترير‪ .‬ويتصممور أن يسممجد للسممهو فم‬ ‫الص ممل ة الواح ممد ة اثن ممت عهش مر ة س ممجد ة ‪ ،‬وذل ممك فيدم مم ن اوقت ممدى ف م رباعي ممة بأربع ممة ‪ ،‬فاوقت ممدى‬ ‫بممالّولم ف م التهشممهد الخي م ث م بالبمماوقي ف م الركعممة الخيم ة ممم ن صممل ة ك مّل ‪ ،‬وسمها كممل‬ ‫منهممم وظ ّ ن هممو سممهواً فسممجد ث م بممان عممدم ه فيسممجد ثاني ماً فتدمممت اثنممت عهشمر ة اه م ع‬ ‫ش‪.‬‬ ‫سجود التلوة والشكر‬ ‫]فائد ة[‪ :‬هذان البيتان يدمعان الصور الت فيها سجد ة التلو ة‪:‬‬ ‫بأعراف رعد النحل سبحان مري <> بج بفروقان بندمل وبالرز‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫بم نم انهشقت اوقرأ فهذه <> مواضع سجدا ت التلو ة إن تز‬ ‫وقال ش ق‪ :‬ف وقول ه آية سجد ة الضافة للجنس ‪ ،‬لن ه ل بد م ن آيتي فم‬ ‫النحل والسراء والندمل وفصلت ‪ ،‬وما عدا هذا فلآية ‪ ،‬وضابط ما يطلب ل ه السجود هممو‬ ‫كل آية ممد ح فيهما جيمع السماجدي ن ‪ ،‬ويسمتثن اوقمرأ اهمم‪ .‬وقمال الكمردي‪ :‬ويقمو م مقما م سمجود‬ ‫التلو ة والهشكر ما يقو م مقا م التحية إن ل يرد فعلها ولو متطهراً ‪ ،‬وهوسبحان الم إلم‬


‫العظيم اهم ق ل اهم‪ .‬وقال الوهري‪ :‬وأخبن بعض الخوان أنما تقمو م مقامهما ممر ة واحمد ة‬ ‫م ن سبحان ال ال‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف التحفة‪ :‬يسّ ن للما م تأخي السجود ف السرّية إل الفراغ اهم‪.‬‬ ‫وظمماهره وإن لط ممال الفص ممل ‪ ،‬وحينئ ممذ يس ممتثن م مم ن وق ممولم ل تقرض ممى لن مم ه م ممأمور بالت ممأخي‬ ‫لعممارض ‪ ،‬فوسع لمم ه فم تصمميل هممذه السممنة اه م سممم‪ .‬وف النهايممة‪ :‬ولو تممرك الممما م سممجود‬ ‫التلو ة س مّ ن للدمممأمو م السممجود بعممد السممل م إن وقممرب الفصممل اه مم‪ .‬وقممال حممب‪ :‬وح ّد لطممول‬ ‫الفص ممل وق ممدر ركع ممتي ‪ ،‬ويسم مّ ن الس ممجود لك ممل وق ممارىء ولممو خطيبم ماً أمكن مم ه ع مم ن وق ممرب ل‬ ‫سممامعوه ‪ ،‬وإن سممجد لمما فيمم ه ممم ن الع مراض إن ل م يسممجد ‪ ،‬ولنمم ه رب ا فممرغ وقبلهممم إن‬ ‫سممجد ‪ ،‬وينبغممي أن يقممول فم سممجدت التلو ة والهشممكر‪ :‬اللهممم اكتممب لم بما عنممدك أجمراً ‪،‬‬ ‫واجعلها ل عندك ذخراً ‪ ،‬وضع عن با وزراً ‪ ،‬واوقبلهما منم كدمما وقبلتهما مم ن عبمدك داود‬ ‫علي ه السل م اهم شر ح النهج‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬سممجد الممما م بعممد الق مراء ة ووقبممل الركوع ‪ ،‬فممإن علممم الممأمو م أنمم ه تممرك‬ ‫الركوع سهواً ‪ ،‬كأن سع جيمع وقراءتم ه فم سمرية أو جهرية ‪ ،‬أو ظنمم ه مسمتنداً لقرينمة كممأن‬ ‫سع بعمض القمراء ة لم يتمابع ه كدمما لمو وقما م لامسمة ‪ ،‬وإل بمأن احتدممل أنم ه سمجد للتلو ة‬ ‫لزم ه متممابعت ه ‪ ،‬وإن ل م يسممدمع وقراءتمم ه كدممما تلزم ه ف م سممجود السممهو ‪ ،‬بممل تبطممل صمملت ه‬ ‫ي الما م وعزم ه على عد م التابعة اهم باسودان‪.‬‬ ‫بجرد هو ّ‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬يسمّ ن سممجود الهشممكر عنممد هجمو م نعدمممة أو انممدفاع نقدمممة ‪ ،‬فصخممرج‬ ‫اسم ممتدمرار النعم ممم كنعدمم ممة السم ممل م ‪ ،‬ولرؤي ممة مبتلم ممي وع مماص يعن م م العلم ممم بوج م وده أو ظنم مم ه ‪،‬‬ ‫كسدماع صوت ه وإلطلوقهم يقترضي تكرر السجود بتكرر الرؤية ‪ ،‬ول يلز م تكرره إل ممما ل‬ ‫ل ‪ ،‬لنا ل نأمره ‪ ،‬كذلك إل حيث ل يوجد أه مّم‬ ‫ناية ل ه ‪ ،‬فيدم ن هو ساك ن بإزائ ه مث ً‬ ‫من ه ‪ ،‬وقال ه ف التحفة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ممذهبنا أن السمجود فم غيم الصمل ة منمدوب لقمراء ة آيمة السمجد ة‬ ‫للتممال والسممامع ‪ ،‬ول ن حممدثت لمم ه نعدمممة ظمماهر ة أو انممدفعت عنمم ه نقدمممة ظمماهر ة شممكراً لم‬ ‫تعممال ‪ ،‬ول يمموز السممجود لغيم ذلممك ‪ ،‬سمواء كممان لم فيحمر م أو لغيممه فيكفممر ‪ ،‬هممذا إن‬ ‫سجد بقصد العباد ة ‪ ،‬فلو وضع رأس ه على الرض تذللً واستكانة بل نيت ه ل يمر م إذ‬ ‫ل يسدمى سجودًا‪.‬‬ ‫صلة النفل‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬النف ممل والس ممنة والس مم ن والتط مّوع والرغم ب في مم ه والس ممتحب والن ممدوب ‪،‬‬ ‫والولم ممما رج ح الهشممارع فعلمم ه علممى ترك ه مممع ج موازه فكلهمما متادفممة ‪ ،‬خلف ماً للقاضممي ‪،‬‬


‫وثم واب الفممرض يفرضممل ه بسممبعي درج ة اهم م تفممة‪ .‬ووقممد يفرضممل ه النممدوب ف م صممور نظدمهمما‬ ‫بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫الفرض أفرضل م ن نفل وإن كثرا <> فيدما عدا أربعاً خذها حكت دررا‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫بدء السل م أذان مع لطهارتنا <> وقبيل ووقت وإبراء ل ن عسرا‬ ‫)مسألة(‪ :‬م ن صح إحرام ه بالفرض صح تنفل ه ‪ ،‬إل فاوقد الطهوري ن والعاري وذا‬ ‫ناسة تعذر ت إزالتها فل يصح تنفلهم اهم م ن الشباه والنظائر للسيولطي‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬أحمر م بممالوتر ول يممذكر عممدداً اوقتصممر علممى ممما شمماء ممم ن واحممد ة إلم‬ ‫إحممدى عهش مر ة وتم راً وق ممال ه اب مم ن حج ممر ‪ ،‬وأب ممو وقهش ممي وق ممال‪ :‬ووقياس مم ه الرض ممحى ‪ ،‬ووقممال ) م ر(‪:‬‬ ‫يقتصر علمى ثلث ‪ ،‬ولو نممذر الموتر لزم ه ثلث لنم ه أوقمل الدممع اه م ع ش ‪ ،‬ولو أوتر‬ ‫بثلث ثم م أراد التكدمي ممل ج مماز ‪ ،‬وق ممال ه البك ممري واب مم ن حج ممر والعدم ممودي ‪ ،‬ووقممال ) م ر(‪ :‬ل‬ ‫يوز ‪ ،‬وتسّ ن الدماعة ف وتر رمرضان مطلقاً ‪ ،‬وإن ل تصّل التاويح خلفماً للغممرر ‪ ،‬وأفممت‬ ‫الريي وابمم ن ظهيم ة أن ممم ن فممات ه المموتر ف م نصممف رمرضممان الخي م فقرضمماه ف م غيممه أنمم ه‬ ‫يقنت في ه ‪ ،‬وف شر ح البهجة ما يقترضي خلف ه‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬أفت أبو زرعة وأبو حويرث وأحد ب ن علي بيم بنمدب التكمبي لمم ن‬ ‫وق مرأ م مم ن س ممور ة الرض ممحى إلم م آخ ممر الق ممرآن فم م الص ممل ة وخارجه مما ‪ ،‬سم مواء الم مما م وال ممأمو م‬ ‫والنفرد وقياساً على سؤال الرحة ‪ ،‬ويفهم من ه الهممر لمم بممذلك فم الهرية ‪ ،‬وأفممت بممذلك‬ ‫الزمزمي لكمم ن خممص الهممر بمم ه للممما م ‪ ،‬وقممال‪ :‬فممإن ترك ه الممما م جهممر بمم ه الممأمو م ليسممدمع ه ‪،‬‬ ‫ذكره العلمة علوي ب ن أحد الداد‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬يس مّ ن الضممطجاع بعممد سممنة الصممبح علممى الهشممق اليمم ن ‪ ،‬فممإن ل م‬ ‫يفعممل فصممل بكل م أو ت مّول ‪ ،‬لكمم ن يكممره بكل م الممدنيا ‪ ،‬وينممدب أن يقممول بعممدها‪ :‬اللهممم‬ ‫رب جبائي ممل وميكائي ممل وإس م مرافيل وعزرائي ممل ومدم ممد أجرن م م مم ن الن ممار ثلث م ماً ‪ ،‬الله ممم إن م م‬ ‫ل ‪ ،‬ويزيد يمو م الدمعمة‪ :‬أسمتغفر الم المذي ل‬ ‫أسألك علدماً نافعاً ورزوق اً واسمعاً وعدملً متقب ً‬ ‫إلمم ه إل هممو ال مّي القي مو م وأتمموب إليمم ه ثلث ماً ‪ ،‬وإذا أراد القيمما م للصممل ة سممبح وهلممل وكب‬ ‫ثلثاً ‪ ،‬ويندب صل ة ركعتي عقب كل أذان إل الغرب وينوي بدما سنت ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يسّ ن أن يقول بي سنة الصبح وفرضها ما نقل ع ن التمذي الكيم‬ ‫وقممال‪ :‬رأيممت الممق ج مّل جللمم ه ف م النمما م م مراراً فقلممت‪ :‬يمما رب إن م أخمماف زوال اليممان ‪،‬‬ ‫فأمرن بذا الدعاء ف همذا المل إحمدى وأربعيم ممر ة وهو‪" :‬يما حمي يما وقيمو م ‪ ،‬يما بمديع‬ ‫السممدموا ت والرض ‪ ،‬يمما ذا اللل والكم را م ‪ ،‬يمما أل م ل إلمم ه إل أنممت أسممألك أن تيممي‬ ‫وقلب بأنوار معرفتك ‪ ،‬يا أل يا أل يا أرحم الراحي" اهم ش ق‪.‬‬


‫)مسمألة‪ :‬ك(‪ :‬مممذهب النفيممة منممع تممأخي سممنة الصممبح عم ن فرضها فمالروج مم ن‬ ‫خلف ه مطلوب ل سيدما والعتدمد أن الصيب ف الفروع واحد‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الدمعممة كممالظهر ف م راتبتهمما أي إن كممانت مزئ ة عنمم ه ‪ ،‬وإل صمملى‬ ‫وقبلها أربعاً ‪ ،‬ووقبل الظهر أربعاً ‪ ،‬وبعده كذلك ‪ ،‬وسقطت بعدية الدمعة للهشك ف إجزائها‬ ‫بع ممد فعله مما ‪ ،‬ول تقرض ممي س ممنتها البعدي ممة بع ممد ال م مووقت ‪ ،‬لن الدمع ممة ل تقرض ممى فك ممذلك‬ ‫سممنتها اهم م بممج‪ .‬وف فتمماوى المموهري س مّ ن وقرضمماؤها كغيه ا وقممال‪ :‬ومما نقلمم ه الهشمموبري عمم ن‬ ‫المماد م أي ممم ن عممد م القرضمماء فيمم ه نظممر اه مم ‪ ،‬ول تسمّ ن إعمماد ة الرواتممب مطلقماً اه م جممل ‪،‬‬ ‫والعتدمد أن القبلية كالبعديممة فم الفرضمل ‪ ،‬ووقيممل البعديممة أفرضمل لتووقفهما علممى فعممل الفمرض‬ ‫اهم ع ش‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬الهشهور أن الرواتب هي التابعة للفرائض فقمط ‪ ،‬ووقيمل‪ :‬يقمال للموتر‬ ‫والرضحى راتبة ‪ ،‬وأما التصخفيف الفرط ف صل ة التاويح فدم ن البمدع الفاشمية لهمل الئدممة‬ ‫وتكاسمملهم ‪ ،‬ومقترضممى عبممار ة التحفممة أن النف مراد ف م هممذه الالممة أفرضممل ممم ن الدماعممة إن‬ ‫ل ‪،‬‬ ‫عل ممم ال ممأمو م أو ظ مم ن أن الم مما م ل يت ممم بع ممض الرك ان ل م يص ممح الوقت ممداء ب مم ه أص م ً‬ ‫ويموز الفصممل بي م ركعمما ت التاويمح أو المموتر بنفممل آخممر ‪ ،‬إذ ل ينقطممع إل عدممما وقبلمم ه‬ ‫لكن ه خلف الفرضل‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أكثر الرضحى اثنتا عهشر ة ركعة على الراجح وقال ه اب ن حجر‪ .‬ووقال ) م‬ ‫ر(‪ :‬أكثرها مثان ‪ ،‬وللهشيخ عبد السل م النزيلي أبيا ت ف فرضلها ‪ ،‬منها وقول ه‪:‬‬ ‫بثنتي منها ليس تكتب غافلً <> وأربع تدعى مبتاً يا أبا عدمرو‬ ‫ت هداك ال تكتب وقانتا <> مثان با فوز الصلي لدى الهشر‬ ‫وس ّ‬ ‫وتحى ذنوب اليو م بالعهشر فاصطب <> وإن شئت ثنتا عهشرها فز ت بالنصر‬ ‫اهم كردي‪.‬‬ ‫وينبغممي أن يق مرأ بعممد صممل ة الرضممحى‪ :‬رب اغفممر ل م وتمب عل مّي إنممك أنممت‬ ‫التواب الرحيم ‪ ،‬اللهم لك الدمد أصبحت عبدك على عهدك ووعدك ‪ ،‬أنممت خلقتنم ول‬ ‫أك ش مميئاً ‪ ،‬أس ممتغفرك ل ممذنب ف ممإن ه وق ممد أرهقتنم م ذن مموب وأح ممالطت ب مم ‪ ،‬إل أن تغفرهم ا لم م‬ ‫فاغفرها يا أرحم الراحي ‪ ،‬فإن ه مرجّو الجابة إن شاء ال تعال اه م شمر ح البدايممة‪ .‬ووقال‬ ‫ف التحفمة تنمبي ه‪ :‬مما ذكر مم ن أن الثدممان فم صمل ة الرضمحى أفرضمل مم ن اثنمت عهشمر ة ل‬ ‫ينمماف وقاعممد ة أن كممل ممما كممثر وش ّق كممان أفرضممل لممب عائهشممة رضي ال م عنهمما‪" :‬أجممرك‬ ‫علممى وقممدر نصممبك" لنمما أغلبيممة لتصممريهم أن العدمممل القليممل وقممد يفرضممل الكممثي ‪ ،‬كالقصممر‬ ‫أفرضل مم ن التما م بهشمرلط ه وكالوتر بثلث أفرضمل منم ه بدممس أو سمبع أو تسمع علمى مما‬ ‫وقممال ه الغزال م وه و مممردود ‪ ،‬وكالصممل ة م مر ة ف م جاعممة أفرضممل ممم ن تكريره ا خس ماً وعهش مري ن‬


‫انفراداً ‪ ،‬لو وقلنا بوازه وتفيف ركعت الفجر أفرضل م ن تطويلها بغي الوارد ‪ ،‬وركعتا العيد‬ ‫أفرض ممل م مم ن ركع ممت الكس مموف بكيفيته مما الكامل ممة ‪ ،‬وركع ممة ال مموتر أفرض ممل م مم ن ركع ممت الفج ممر‬ ‫وتجد الليل وإن كثر اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ع ش‪ :‬ينبغممي أن مممل انممدراج التحيممة مممع غيها ممما لم ينممذرها‬ ‫وإل ل تمدخل ‪ ،‬لنما صمار ت مقصممود ة فم نفسمها اه م جمل‪ .‬وينمدب لمم ن لم يتدمكمم ن ممم ن‬ ‫التحية لدث أن يقول أربع مرا ت‪ :‬سبحان ال والدمد لم ول إلم ه إل الم والم أكمب ‪،‬‬ ‫زاد بعرضممهم‪ :‬ول حممول إلم العظيممم ‪ ،‬لنمما تعممدل ركعممتي فم الفرضممل فتنممدفع بمما الكراهممة ‪،‬‬ ‫ومل ه حيث ل يتيسر ل ه الوضوء فم السمجد وقبممل لطمول الفصمل ‪ ،‬وبالول ممما لمو كمان‬ ‫متطهراً ‪ ،‬واشتغل بغيها اهم ش ق ع ن ق ل‪ .‬ووقال المموهري‪ :‬إن ذلممك كالكفممار ة ل أنمم ه‬ ‫تيممة كدممما حققمم ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬وألممق بعرضممهم بمما سممجد ة التلو ة والهشممكر ‪ ،‬ومثلهمما سممنة‬ ‫الوضمموء والح مرا م ‪ ،‬ول يتقي ممد ذل ممك ب مما إذا ك ممان م ممدثاً كدم مما ه ممو مقترض ممى النق ممل ‪ ،‬ول‬ ‫يهشتط التيان ب ه حال القيا م ‪ ،‬بل لو شرع في ه ث جلممس كفماه كالتحيممة ‪ ،‬واعتدممد سمم‬ ‫ع ممد م إجزائه مما بع ممد جلوسمم ه وفي مم ه نظ ممر ‪ ،‬إذ القص ممد إناب ممة ه ممذا مق مما م تقص مميه ب مماللوس‬ ‫الكروه ‪ ،‬فل فرق بي التيان ب ه أي الحرا م وقبل القعود أو بعده اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬صلى ركعمتي مم ن صمل ة التسمبيح ليلً وأراد التكدميمل نماراً جماز ‪،‬‬ ‫وعد ت صل ة التسبيح وإن لطال الفصل ‪ ،‬إذ ل تهشممتط الفورية فيهمما ‪ ،‬ولنمما ليسممت ممم ن‬ ‫ذا ت الس ممبب أو الم مووقت ح ممت تتقي ممد ب مم ه ‪ ،‬ب ممل العدم ممر كل مم ه ووقممت ل مما ‪ ،‬م مما ع ممدا ووقممت‬ ‫الكراهممة كالنفممل الطلممق فعلممم أنمما ل تقرضممى ‪ ،‬وأنمم ه يسمم ن تكرارها ولو م مراراً فم سمماعة ‪،‬‬ ‫والتسبيحا ت فيها هيئة تابعة كتكبي العيد بل أول ‪ ،‬فل سجود لتكها وإن نمموى صممل ة‬ ‫التسممبيح ‪ ،‬نعممم إن ألطممال ركن ماً وقصممياً حينئممذ ضممر ‪ ،‬لن اغتفممار تطممويل ه بالتسممبيح ال موارد ‪،‬‬ ‫فحيممث لم يممأ ت بمم ه صممار ت نفلً مطلقماً ‪ ،‬ول تسمّم صممل ة التسممبيح ‪ ،‬كدممما لممو لم ينوها‬ ‫وأراد التسممبيح فيجمموز بهشممرط أن ل يبطممل الرك ن القصممي أيرضماً لن نيتمم ه انعقممد ت نافلممة ‪،‬‬ ‫ل ‪ ،‬وتب بالنممذر ‪،‬‬ ‫وينممدب الس مرار بتسممبيحها مطلق ماً ‪ ،‬وبقراءتمما نمماراً وأن يتوسمط فيهمما لي ً‬ ‫ل‪.‬‬ ‫ويوز فيها الفصل والوصل ‪ ،‬ولك ن استحس ن الما م الغزال الوصل ناراً ‪ ،‬وضده لي ً‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الولم أن يق مرأ ف م صممل ة التسممبيح سممور التسممبيح كالديممد والهشممر‬ ‫والصم ممف والدمعم ممة والتغم مماب ن للدمناسم ممبة ‪ ،‬فم ممإن ل م م يفعم ممل فسم ممور ة الزلزل م ة والعاديم مما ت وألم مماكم‬ ‫والخلص ‪ ،‬ويق ممول وقب ممل الس ممل م‪ :‬الله ممم إنم م أس ممألك توفي ممق أه ممل ال ممدى ‪ ،‬وأعدم ممال أه ممل‬ ‫اليقي ‪ ،‬ومناصحة أهل التوبة ‪ ،‬وعز م أهل الصب ‪ ،‬وجّد أهمل الهشمية ‪ ،‬ولطلمب أهمل الرغبمة ‪،‬‬ ‫وتعبد أهل الورع ‪ ،‬وعرفان أهل العلم حت أخافك ‪ ،‬اللهم إن أسممألك مافممة تجزن بمما‬ ‫عمم ن معاصمميك حممت أعدمممل بطاعتممك عدملً أسممتحق بمم ه رض اك ‪ ،‬وح ت أناصممحك بالتوبمة‬


‫خوفاً منك ‪ ،‬وحت أخلص لك النصيحة حباً لك ‪ ،‬وحت أتوكل عليك فم المممور كلهمما‬ ‫حس ن ظ ن بك ‪ ،‬سبحان خالق النور اهم إيعاب‪.‬‬ ‫ل ‪ ،‬ول أر م مم ن ص مر ح‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬يس مم ن التوسممط بق مراء ة ص ممل ة التس ممبيح لي ً‬ ‫بالكتفمماء بمما لمم ن عممادت ه التهجممد عمم ن أربع ركعمما ت ‪ ،‬والممذي يظهممر الكتفمماء إذ هممي ممم ن‬ ‫النفممل الطلممق ‪ ،‬ويصممل بمم ه التهجممد كدممما يصممل بممالوتر ‪ ،‬إذ التهجممد هممو النفممل ليلً بعممد‬ ‫نو م لن الجود النو م ‪ ،‬يقال هجد إذا نا م ‪ ،‬وتجد أزال نوم ه بتكلف‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف الحياء‪ :‬وقال ‪":‬م ن صلى الغرب ف جاعمة ‪ ،‬ثم صملى بعمدها‬ ‫ركعممتي ول يتكلممم بهشمميء فيدممما بينهدممما ممم ن أمممر الممدنيا ‪ ،‬يقمرأ فم الول بفاتممة الكتمماب ‪،‬‬ ‫وعهشر آيا ت م ن أول سور ة البقر ة إلم يهشمعرون الثانيمة ‪ ،‬وآيمتي مم ن وسطها ‪ ،‬وإلكمم إلم‬ ‫يعقلممون ‪ ،‬والخلص خممس عهش مر ة م مر ة ‪ ،‬وفم الثانيممة بالفاتممة وآيممة الكرس ي إل م خالممدون ‪،‬‬ ‫ول ما ف السدموا ت إل آخر السور ة ‪ ،‬والخلص خس عهشر ة مر ة" ووصف فم الممديث‬ ‫م ن ثوابا ما يّل ع ن الصر اهم‪ .‬وهذه السدما ة صل ة الفردوس‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ذكر السمميولطي فم رسالة لمم ه فم خصممائص يمو م الدمعممة وأوصلها إلم‬ ‫مائممة خصوصية وواحممد ة وقممال‪ :‬وأخممرج الصممبهان عمم ن ابمم ن عبمماس وقممال‪ :‬وقممال رسول ال م ‪:‬‬ ‫"ممم ن صمملى الرضممحى أرب ع ركعمما ت ف م ي مو م الدمعممة ف م دهممره م مر ة ‪ ،‬يق مرأ بفاتممة الكتمماب‬ ‫ب الناس والفلق والخلص والكافرون وآية الكرسي عهشمراً عهشمراً فم‬ ‫عهشراً ‪ ،‬ووقل أعوذ بر ّ‬ ‫كممل ركعممة ‪ ،‬فممإذا سمملم اسممتغفر الم سممبعي ممر ة وسبح كممذلك سممبحان الم إلم العظيممم ‪،‬‬ ‫دفع ال عن ه شر أهل السدموا ت والرض وال ن والنس"‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل تمموز صممل ة الاجممة بالروايممة الممت فم آخرها أنمم ه يسممجد بعممد‬ ‫التهشهد ووقبل السل م ‪ ،‬بل إن سجد بطلت صلت ه لن حديثها ضممعيف جمداً ‪ ،‬ول عمب ة‬ ‫بالتجربة ‪ ،‬بممل ممم ن أراد صممل ة الاجممة فليفعلهمما بممالروايتي اللممتي ذكره ا ف م ع مّد ةم الصمم ن‬ ‫الصي وقبل هذه الرواية ‪ ،‬نعم لو سلم ممم ن الصمل ة فمأتى بممالقراء ة والتهليممل ‪ ،‬ثم تل آيمة‬ ‫سجد ة ول يقصد إيقاعها ف الووقت الكروه وسجد فل بأس ول يقال إن ه مأمور ب ه‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ينممدب وقرضمماء النفممل ال مؤوقت كالعيممد والمموتر والرواتممب مطلق ماً ‪ ،‬بممل لممو‬ ‫اعتاد شيئاً م ن النفل الطلق فتك ه ف ووقت ه العتماد ولو لعمذر سم ن لم ه وقرضماؤه لئل تيمل‬ ‫نفس ه إل الدعة والرفاهية ‪ ،‬ول يوز وقرضاء ذي السبب كالكسوف والتحية‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬النفل ف البيت أفرضل ‪ ،‬أي حت م ن جوف الكعبة كدما ف التحفمة‬ ‫وغيها ‪ ،‬ونظم الطبلوي ما يستثن م ن ندب النفل ف البيت فقال‪:‬‬ ‫صل ة نفل ف البيو ت أفرضل <> إل لدى جاعة تصل‬ ‫وسنة الحرا م والطواف <> ونفل جالس للعتكاف‬


‫ونو علدم ه لحياء البقعة <> كذا الرضحى ونفل يو م الدمعة‬ ‫وخائف الفوا ت بالتأخر <> ووقاد م ومنهشىء للسفر‬ ‫والستصخار ة وللقبلية <> لغرب ول كذا البعدية‬ ‫وذكر ذلك ف اليعاب وزاد‪ :‬م ن خهشمي التكاسمل والنمذور ة ‪ ،‬وزاد ق ل‪ :‬وقبليمة‬ ‫دخل ووقتها اهم كردي‪.‬‬ ‫أحكام المساجد‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬لممو اشممتك جاعممة فم بنمماء مسممجد بنم لكممل منهممم بيممت فم النممة ‪،‬‬ ‫كدممما لممو أعتممق جاعممة عبممداً فممإن كلّ يعتممق ممم ن النممار ‪ ،‬ويسمّ ن بناؤها فم الممدور ‪ ،‬ويكممره‬ ‫فيدما تكره في ه الصل ة إل الدما م والقب ة الندرسة اهم إيعاب ومهشرع‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬السممجد العدم ممور ب موا ت تثبممت لمم ه أحك مما م الس ممجدية بهشممرط أن‬ ‫يكممون العممامر مسمملدماً ‪ ،‬وأن يتلفممظ ب مووقف ه ‪ ،‬أو يقصممد بالبنمماء جعلمم ه مسممجداً ‪ ،‬وأن تكممون‬ ‫ل ‪ ،‬أو ش ممك ف م عدمارتم ا أو عدمره ا ك ممافر وقب ممل اس ممتيلء‬ ‫الرض ال ممذكور ة ل م تعدم ممر أص م ً‬ ‫السلدمي عليها أو بعمده ول تمدخل تمت يمد مسملم ‪ ،‬أو شمك همل العدممار ة جاهليمة أو‬ ‫إسمملمًا؟ وكالوا ت ممما أخممذه السمملم ولو بهشمراء فاسممد ممم ن كممافر فصخممرج بالسمملم الكممافر ‪،‬‬ ‫فل اعتممداد ببنممائ ه ف م تلممك الصممور ‪ ،‬إذ ل يمموز لمم ه إحيمماء م موا ت السممل م ‪ ،‬فلممو باعهمما‬ ‫الس مملم فبناه مما مس ممجداً ‪ ،‬أو ملكه مما لس مملم آخ ممر فبناه مما الث ممان ‪ ،‬ك ممذلك ب مماللفظ أو النيممة‬ ‫ثبتممت لمم ه أحكممام ه ‪ ،‬ول يلممك الثدممم ن آخممذه إذ بيممع الكممافر الممذكور حينئممذ فاسممد ‪ ،‬وإنمما‬ ‫ذلمك صمور ة افتمداء ‪ ،‬نعمم لمو بنم كمافر مسمجداً بمأرض تمت يمده ول يعلمم أنما ترتبمت‬ ‫عليه مما بغي م ح ممق ثبت ممت ل مم ه الحك مما م ‪ ،‬كدم مما ل ممو ب مماع الك ممافر تل ممك الرض لس مملم بيع ماً‬ ‫صمحيحاً بإيمماب ووقبممول فبنم بمما مسممجداً ‪ ،‬لكمم ن ل بممد فم همماتي ممم ن التلفممظ بممالووقف ‪،‬‬ ‫فل تكفي النية ‪ ،‬بلف الموا ت كدممما ممر ‪ ،‬ولو رأينمما صمور ة مسممجد ول نمدر ممم ن بماني ه ‪،‬‬ ‫وهل هو ف موا ت أو ملك ‪ ،‬وهل تلفظ عامره بووقف ه أ م ل؟ ثبتت ل ه أحكام ه أيرض ماً ‪،‬‬ ‫سمواء اسممتفاض بيم النمماس تسممدميت ه مسممجداً أ م ل ‪ ،‬كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر‪ .‬ووقال ) م ر(‪:‬‬ ‫بهش ممرط الستفاض ممة ‪ ،‬وق ممال ع ش‪ :‬والوق ممرب كل م اب مم ن حج ممر ‪ ،‬وإذا ثبت ممت لرض الس ممجد‬ ‫أحكممام ه ثبتممت لممدران ه وأخهشمماب ه وغيه ا ممم ن آل ت العدمممار ة ‪ ،‬لن التصممدي لقبممض ذلممك‬ ‫ممم ن النمماس نممائب عنهممم ف م ش مرائها ‪ ،‬فيممزول ملكهممم عنهمما باسممتقرارها ف م ملهمما ل وقبلمم ه ‪،‬‬ ‫كدما لو وقال لقيم السجد‪ :‬اضممرب اللبم للدمسمجد ممم ن أرضي فرضمرب ه وبنم بمم ه يصممي لم ه‬ ‫حكم السجد حينئذ‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ليسممت المواب العروفة وزواياهمما ممم ن رحبممة السممجد ول حري ه ‪،‬‬ ‫بممل هممي مسممتقلة لمما وضمعت لمم ه ‪ ،‬ويسممتعدمل كممل علممى ممما عهممد فيمم ه بل نكيمم ‪ ،‬ومم ن‬ ‫ذلممك البممول فم مرضمماربا ومكممث النممب فيهدممما ‪ ،‬ول تتمماج إلم معرفة نممص ممم ن واوقفهمما ‪،‬‬ ‫إذ العممرف كمماف فم ذلممك ‪ ،‬ويوز السممتنجاء وغسممل النجاسممة الفيفممة منهمما ‪ ،‬وأممما الدممّر‬ ‫م ن الطاهر إلم السمجد فدمما اتصممل بالسمجد مسممجد ‪ ،‬وما فصممل بينهدمما بطريق معتضة‬ ‫فل ‪ ،‬وألطلق اب ن مزروع عد م السجدية في ه مطلقاً للعرف‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬وج د ف م وقائدمممة مسممجد ف م صمميغة ووقفمم ه‪ :‬جعلممت فلنممة الوضمع‬ ‫الممذي أحممدثت ه وأحيت مم ه علممى صممور ة الس ممجد البن م ببلممد ك ممذا م ممع السمماحا ت الممت يممري‬ ‫السممجد القطتعمما ت معهمما ممم ن السمملطان ‪ ،‬ووقفممت ذلممك مسممجداً ‪ ،‬وووقفممت إيرضماً كدممما ذكر‬ ‫الممبئر والنممار ة والزاوية والممدكك والمموض النسمموجا ت للدمسممجد ‪ ،‬فالممذي يظهممر ببممادىء المرأي‬ ‫م مم ن تل ممك الص مميغة أن الس مماحا ت ال ممت عينته مما الواوقف ممة وق ممد ك ممانت ب ممانب الوضممع ال ممذي‬ ‫أحمدثت ه علممى صممور ة السممجد وقبممل أن يكممون مسممجداً ‪ ،‬ثم جعلتمم ه مممع السمماحا ت مسممجداً ‪،‬‬ ‫فصممار ت السمماحا ت داخلممة ف م جلممة السممجد ‪ ،‬إذ يبعممد كممل البعممد أن تكممون السمماحا ت‬ ‫الارجة الي مو م عمم ن السممجد الطرووقة الممت ل م ت مّوط ببنمماء ‪ ،‬ول ت مت م مممع تطمماول الزمان ‪،‬‬ ‫وتعدد النظار ف بلد ة هي مط العلمم وموضع الكممم مسممجداً بنمص الواوقفمة ممع تممداول‬ ‫النظار السابقي لذه الصيغة ‪ ،‬اللهممم إل إن تقممق أو غلممب علممى الظمم ن بقرائمم ن وقوية ل‬ ‫بجم ممرد كتابم ممة الصم مميغة ‪ ،‬أن تلم ممك السم مماحا ت الارجم ة عم مم ن السم ممجد هم ممي العنيم ممة وال م مراد ة‬ ‫للواوقف ممة ‪ ،‬فحينئ ممذ ل ش ممك ف م كونما م مم ن جل ممة الس ممجد ‪ ،‬ودخولمما ف م حكممم السممجدية‬ ‫مطلقاً للنص ‪ ،‬أما مرد كتابة الصيغة فل عب ة ب ه ‪ ،‬ووقد أفت اب ن حجر بأن ه ل يعتدمد‬ ‫على التواريخ الكتوبة على القابر والساجد بل تفيد نوعاً م ن الحتياط ‪ ،‬فلو رأينا ملً‬ ‫مهيممأ للصممل ة ول يت مواتر بي م النمماس أنمم ه مسممجد ل م يممب الممتزا م أحكمما م السممجدية فيمم ه ‪،‬‬ ‫فممإذا رأينمما مكتوب اً ف م بعرضمم ه تأكممد نممدب الحتيمماط والممتزا م أحكمما م السممجدية ‪ ،‬وب ه يعلممم‬ ‫حكممم السمماحا ت الممذكور ة ووقولا ووقفممت كدممما ذكر الممبئر والنممار ة المم ‪ ،‬الممذي يظهممر أيرضماً‬ ‫أن التهشبي ه ف مرد مطلق الووقف ل بقيد السممجدية ‪ ،‬إذ ل يعطممى الهشمب ه حكممم الهشمب ه‬ ‫بمم ه ممم ن كممل الوجوه ‪ ،‬مممع أنمم ه يبعممد وقصممد السممجدية بممالبئر ومما عطممف عليهمما ممما عممدا‬ ‫الزاوية والنممار ة ‪ ،‬بممل ل يتصمّور مممع أن العممرف والعمماد ة زم ن الواوقفممة ووقبلمم ه وبعممده ماضمميان‬ ‫ب ممأن تل ممك ال ممذكورا ت م مم ن مراف ممق الس ممجد ل من مم ه ‪ ،‬وإن ش مملها لف ممظ الووقممف ‪ ،‬ب ممل وقولمما‬ ‫النسوبا ت للدمسجد يؤيد ما ذكر ‪ ،‬وإذا أريد توسيع السجد م ن تلك الساحا ت الارجة‬ ‫ففي ه تفصيل ذكره ف التحفة والقلئد‪ .‬وقلت‪ :‬ووقول ه ع ن اب ن حجر‪ :‬إذا رأينا صور ة مسجد‬ ‫ول يتواتر ال هو كذلك ف فتاوى ل ه ‪ ،‬لك ن مال بعد ما ذكر إل أنمم ه إن كممان فم‬


‫مم موا ت أن مما ت ممري علي مم ه الحك مما م ‪ ،‬ورجم ح فم م فتي مما أخ ممرى أن مما تثب ممت الحك مما م لرض ممرر‬ ‫السجد الهول مطلقاً ‪ ،‬وإن ل يستفض أن ه مسجد كدما تقد م ف ي‪.‬‬ ‫)مسممألة ي(‪ :‬اشممتى بيت ماً وووقفمم ه مسممجداً صممح ‪ ،‬وأعطممى حكدممم ه وح ر م عليمم ه‬ ‫وعلممى غيممه هممدم ه وتوسميع ه إل لرضممرور ة أو حاجممة ‪ ،‬كصخمموف سممقوط جممدار ‪ ،‬ودفممع ح مّر‬ ‫وبرد ‪ ،‬وضيق على نو الصلي ‪ ،‬فيجوز حينئذ بهشرط أن يبني ه فم تلممك الرض الووقوفة ‪،‬‬ ‫وأن يعم جيعها بالبناء ‪ ،‬ول ه أن يممدخل غيها معهمما ‪ ،‬وللزياد ة الممذكور ة حكممم الووقف إن‬ ‫بنيممت ف م أرض مووقوفمة مسممجداً ‪ ،‬أو ووقفممت كممذلك وإل فل ‪ ،‬وأن يكممون العمماد صممور ة‬ ‫مسجد بأن يطلق علي ه اس ه ل نو رباط ‪ ،‬إذ يتنع تغيي الووقف با يغيه بالكلية عمم ن‬ ‫اسمم ه الممذي كممان عليمم ه حممال الووقممف بلف ممما ل يغيممه ‪ ،‬وإن وقممد م مممؤخراً أو جعممل‬ ‫مراباً صحناً أو رحبة وعكس ه ‪ ،‬وأن يأذن المما م أو نمائب ه إن كممانت الزياد ة فتمح بمماب‬ ‫أو هد م حائط ‪ ،‬بلف نو التحويط خارج ه ‪ ،‬والزياد ة التصلة ببمماب ه ‪ ،‬نعممم ل يمموز فعممل‬ ‫نو حوض في ه ما يغي هيئة السجد ‪ ،‬إل إن شمرلط ه الواوقمف فم صملب الووقف متصملً‬ ‫ل ‪،‬‬ ‫بمم ه كممأن يقممول‪ :‬ووقفممت هممذه الرض مسممجداً بهشممرط أن يفعممل فيهمما حمموض للدممماء مث ً‬ ‫أو الطرد ت عاد ة موجود ة ف زم ن الواوقف علم بما بفعممل نممو المموض ‪ ،‬وإذا امتنممع فعلمم ه‬ ‫دف ن وأدخل مل ه ف السجد وجوباً ‪ ،‬والتول للعدمار ة مطلقاً الناظر المماص الهممل الثمابت‬ ‫ل ه النظر م ن جهة الواوقف ‪ ،‬الهشروط ل ه ذلمك حمال الووقف ‪ ،‬فلممو فعممل ذلممك غيمه ‪ ،‬فمإن‬ ‫كممان بممإذن ه أو المماكم عنممد عممد م تأهممل النمماظر جمماز فعلمم ه ‪ ،‬أو بممإذن المماكم مممع أهليممة‬ ‫الن مماظر أث م م ول تعزيم ر علي مم ه لهش ممبهة إذن ال مماكم أو بغي م م إذندم مما م ممع تأهلهدم مما فدمتع م مّد‬ ‫يس ممتحق التعزيم ر م مم ن ال مماكم الس مملم التأه ممل للحك ممم ‪ ،‬ول ي مموز رفع مم ه لك ممافر ول غي م م‬ ‫متأه ممل ‪ ،‬ب ممل يس ممتحق الراف ممع التعزيم ر حينئ ممذ ‪ ،‬لك مم ن للبن مماء ال ممذكور وآلت مم ه حك ممم الس ممجد‬ ‫بهشرولط ه الار ة ‪ ،‬فل يوز نقص ه حينئذ ‪ ،‬لن الرج إنما لمق المماد م بافتيممات ه مما هممو لغيممه‬ ‫ل غيه‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬ي مر م تطيي م الس ممجد ب ممالجر النج ممس ‪ ،‬ويك ممره بن مماؤه ب مم ه ‪ ،‬ونممص‬ ‫بعرضهم على الرمة أيرضاً ‪ ،‬ويوز توسيع السجد وتغييم بنمائ ه بنحممو رفعمم ه للحاجممة بهشمرط‬ ‫إذن الناظر م ن جهة الواوقف ‪ ،‬ثم الماكم الهممل ‪ ،‬فمإن لم يوجد وكان الوسع ذا عدالمة‬ ‫ورآه مصمملحة بيممث يغلممب علممى الظمم ن أنمم ه لممو كممان الواوقممف حيماً لرضي بمم ه جمماز ‪ ،‬ول‬ ‫يتماج إلم إذن ورثة الواوقمف إذا لم يهشممرط لمم النظممر ‪ ،‬ولو ووقف مما حموالي ه مرافمق لم ه‬ ‫جاز توسيع ه من ه أيرضاً إن شرط الواوقف التوسيع منها عنممد الاجممة أو الطممرد بمم ه عممرف ‪،‬‬ ‫لن العمماد ة القتنة بممالووقف منزلة منزلة ش مرلط ه ‪ ،‬وكذا إن جعممل لمم ن تمموله أن يفعممل ممما‬ ‫رآه مصلحة ‪ ،‬واوقترضى نظر التول بدللة الال ذلممك ‪ ،‬ول تصممي الزياد ة المذكور ة مسممجداً‬


‫إل ب م ممالتلفظ بووقفه م مما أو م م مما وق م مما م مق م ممام ه ‪ ،‬كإش م ممار ة الخ م ممرس وكالبن م مماء ف م م الم م موا ت بني م ممة‬ ‫السجدية ‪ ،‬نعم ينمدب تقمدي الممداخل فيهما يينمم ه والممارج يسمماره إن ألقنمما موضع الصممل ة‬ ‫ف ذلك بالسجد وهو ما بث ه السنوي‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬بئممر وقممرب مسممجد ترضممرر بمما وخيممف علممى جممداره بنممداوتا جمماز بممل‬ ‫وج ب علممى النمماظر لطدمهمما وحفممر غيه ا ‪ ،‬ول ينقطممع الث مواب بفممر الثانيممة إن كممان ممم ن‬ ‫غل ممة الس ممجد ‪ ،‬وفم اليع مماب‪ :‬ل يك ممره حف ممر ال ممبئر ف م الس ممجد لاج ممة ك ممأن ل يرض ممره‬ ‫جاعة لعد م ماء في ه ال‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ليس للناظر العا م وهو القاضي أو الوال النظر ف أمممر الووقاف‬ ‫وأم موال السمماجد مممع وج ود النمماظر المماص التأهممل ‪ ،‬فحينئممذ فدممما يدمعمم ه النمماس ويبممذلون ه‬ ‫لعدمارتا بنحو نذر أو هبة وصدوقة مقبوضي بيد الناظر أو وكيلمم ه كالسمماعي فم العدمممار ة‬ ‫بإذن الناظر يلك ه السجد ‪ ،‬ويتمول النمماظر العدممار ة بالممد م والبنماء وش راء اللمة والسممتئجار ‪،‬‬ ‫فممإن وقبممض السمماعي غيم النممذر بل إذن النمماظر فهممو بمماق علىدملممك بمماذل ه ‪ ،‬فممإن أذن فم‬ ‫دفع ه للناظر ‪ ،‬أو دلت وقرينة أو الطرد ت العاد ة بدفع ه دفع ه وصار ملكاً للدمسجد حينئممذ‬ ‫فيتصممرف فيمم ه كدممما مممر ‪ ،‬وإن ل م يممأذن ف م الممدفع للنممالطر فالقممابض أمي م البمماذل ‪ ،‬فعليمم ه‬ ‫صرف ه للجراء ومث ن اللمة وتسممليدمها للنماظر ‪ ،‬وعلمى النمماظر العدممار ة ‪ ،‬هممذا إن جمر ت العمماد ة‬ ‫أو القرين ممة أو الذن بالص ممرف ك ممذلك أيرض ماً ‪ ،‬وإل ف ممإن أمكن ممت مراجع ممة الب مماذل لزمم ت ‪،‬‬ ‫وإن ل م تكمم ن فالممذي أراه عممد م ج مواز الصممرف حينئممذ لعممد م ملممك السممجد لمما ‪ ،‬إذ ل‬ ‫يمموز وقبممض الصممدوقة إل بممإذن التصممدق ووقمد انتفممى هنمما ‪ ،‬وليتفطمم ن لدوقيقممة ‪ ،‬وهو أن ممما‬ ‫وقبض بغي إذن الناظر إذا ما ت باذل ه وقبل وقبض الناظر أو صرف ه علممى ممما مممر تفصمميل ه‬ ‫يرد لوارث ه ‪ ،‬إذ هو باق على ملك اليت ‪ ،‬وبوت ه بطل إذن ه ف صرف ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬يوز للدمقيم شراء عبد للدمسجد ينتفع ب ه لنحو نز ح إن تعينممت‬ ‫الصملحة فم ذلممك ‪ ،‬إذ المدار كلم ه ممم ن سمائر الوليمماء عليهمما ‪ ،‬نعممم ل نممرى للقيممم وجهماً‬ ‫ف م تزويممج العب ممد ال ممذكور ك ممول الي ممتيم إل أن ي ممبيع ه بالص مملحة فيزوجم ه مهش متي ه ث م ي ممرد‬ ‫للدمسممجد بنحممو بيممع مراعي ماً ف م ذلممك الصمملحة ‪ ،‬ويموز بممل ينممدب للقيممم أن يفعممل ممما‬ ‫يعتاد ف السجد م ن وقهمو ة ودخمون وغيها مما يرغب نمو الصملي ‪ ،‬وإن لم يعتمد وقبمل‬ ‫إذا زاد على عدمارت ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال الفيومي‪ :‬ير م على الستجدمر بالجر الكث ف السجد إل بقدر‬ ‫الصل ة فقط ‪ ،‬وير م على م ن ببمدن ه أو ثمموب ه ناسمة الكمث فيم ه لغيم ضمرور ة ‪ ،‬أمما ممروره‬ ‫م ن غي مكث فل يمر م ‪ ،‬ول يمموز إدخممال النعممل التنجممس إل إن خهشممي عليمم ه خممارج ه‬


‫وأممم ن تلممويث ه اه م وف التحفممة‪ :‬ومع حممل لبسمم ه يعنم الثمموب التنجممس يمر م الكممث بمم ه فم‬ ‫السجد م ن غي حاجة إلي ه كدما بث ه الذرعي ‪ ،‬لن ه يب تنزيه ه ع ن النجس اهم‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬جاع ممة يقم مرأون الق ممرآن فم م الس ممجد جهم مراً ‪ ،‬وينتف ممع بقراءت ممم أن مماس ‪،‬‬ ‫ويتهش مّو شم آخممرون ‪ ،‬فممإن كممانت الصمملحة أكممثر ممم ن الفسممد ة فممالقراء ة أفرضممل ‪ ،‬وإن كممانت‬ ‫بالعكس كرهت اهم فتاوى النووي‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يكره ف السجد الهر بالذكر بأنواع ه ‪ ،‬ومن ه وقمراء ة القممرآن إل‬ ‫إن ش مّو شم عل ممى مص مّل أو أذى نائدم ماً ‪ ،‬ب ممل إن ك ممثر الت ممأذي ح مر م فيدمن ممع منمم ه حينئممذ ‪،‬‬ ‫كدما لو جلس بعد الذان يذكر الم تعمال ‪ ،‬وكل مم ن أتمى للصمل ة جلمس معم ه وش ّو شم‬ ‫على الصلي ‪ ،‬فإن ل يك ن ث تهشويش أبيح بل ندب لنحمو تعليمم إن لم يمف رياء ‪،‬‬ ‫ويكره تعليق الوراق النقوش فيهما صمور ة الرميم وما فيهدمما مم ن الهشماعر السمدما ة بمالعدمر‬ ‫ف م السممجد للتهشممويش علممى الصمملي وغيه م ‪ ،‬ولكراهممة الصممل ة إل م ممما يلهممي لنمم ه ي مّل‬ ‫بالهشوع ‪ ،‬ووقد صرحوا بكراهة نقش السجد وهذا من ه ‪ ،‬نعم إن كانت مرتفعة بيث ل‬ ‫تهش مّو شم فل ب ممأس ‪ ،‬إل إن تولممد م مم ن إلص مماوقها تل ممويث الس ممجد أو فس مماد تصيص مم ه ‪ ،‬ول‬ ‫ي مموز النتف مماع ب مما بغيم م رضم ا مالكه مما ‪ ،‬إل إن بلي ممت وسممقطت ماليته مما ‪ ،‬فلك ممل أخ ممذها‬ ‫لقرضاء العرف بذلك‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬وقال الطيب ف الغن‪ :‬ويصرف الووقوف على السجد ووقفاً مطلقاً‬ ‫عل ممى عدم ممارت ه ف م م البن مماء والتجص مميص الك ممم والس مملم والس م مواري للتظلي ممل ب مما ‪ ،‬والك ممانس‬ ‫والسمماحي لينقممل بمما الممتب ‪ ،‬وف ظلممة تنممع حطممب البمماب ممم ن نممو الطممر إن لم ترض مّر‬ ‫بالممار ة ‪ ،‬وف أجمر ة وقيممم ل مممؤذن وإممما م وحصممر ودهمم ن ‪ ،‬لن القيممم يفممظ العدمممار ة بلف‬ ‫البماوقي ‪ ،‬فممإن كممان الووقف لصمال السممجد صمرف ممم ن ريعم ه لمم ن ذكر ل لمتزويق ه ونقهشم ه ‪،‬‬ ‫بل لو ووقف عليها لم يصمح اهمم‪ .‬واعتدممد فم النهايمة أنم ه يصمرف للدمممؤذن وما بعممده فم‬ ‫الووقف الطلق أيرضاً ‪ ،‬ويلحق بالؤذن الصر والده ن‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬اند م مسجد ول ه ووقف ‪ ،‬فإن تووقع عوده حفممظ ريعمم ه ‪ ،‬وإل جماز‬ ‫صرف ه لسجد آخر ‪ ،‬فمإن تعمذر صمرف للفقمراء كدمما فم التحفمة ‪ ،‬ووقال فم النهايمة‪ :‬صمرف‬ ‫لوقرب الناس إل الواوقف ث الفقراء اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووقال أبممو مرمة‪ :‬وإذا عدمممر السممجد النهممد م‬ ‫رد علي ه ووقف ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تعطل مسجد وتعذر ت عدمارت ه لراب البلد ووقلة ما يصل م ن غلت ه‬ ‫وخيف ضياعها باستيلء ظال ‪ ،‬جاز نقلها لسمجد آخمر معدممور علمى العتدممد ممم ن خسمة‬ ‫أوج ه ‪ ،‬نعممم السممجد الوقممرب أول ‪ ،‬وكذا يقممال فم الممبئر والقنطمر ة إذا تعممذر ت إعادتمما أو‬ ‫ل ت ووقفمم ه إلم أن يصممل منهمما‬ ‫اسممتغن عنهمما ‪ ،‬أممما السممجد فم الكممان العممامر فتجدمممع غ ّ‬


‫ممما يعدمممره ول تنقممل عنمم ه اهم م حسمم ن النجمموق للعدممموي ‪ ،‬وبنحمموه أفممت العلمممة أحممد بمم ن‬ ‫حسمم ن الممداد وقممال‪ :‬فممإن تعممذر وجود مسممجد فلرباط أو زاوية أو وقنطمر ة أو بئممر ونوها‬ ‫م مم ن الووقمماف العام ممة الش ممب ه فالش ممب ه ‪ ،‬ول يبن م ب مما مس ممجد جدي ممد م ممع إمك ممان ص مرفها‬ ‫لعامر اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل يمموز للقيممم بيممع الفاضممل ممما يممؤتى بمم ه لنحممو السممجد ممم ن غي م‬ ‫لفظ ‪ ،‬ول صرف ه ف نوع آخمر مم ن عدمممار ة ونوها ‪ ،‬وإن احتيمج إليم ه مما لم يقتمض لفمظ‬ ‫الت بم ه أو تممدل وقرينممة عليمم ه ‪ ،‬لن صمرف ه فيدممما جعمل لم ه مكمم ن وإن لطمال المووقت ‪ ،‬وقممال ه‬ ‫أبو شكيل اهم فتاوى اب ن حجر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ليس ل ن أخذ شيئاً مم ن صمدوقة الفطمور أن يصمرفها فم غيم الفطمار‬ ‫عليها ‪ ،‬وليممس لم ه التصممرف فيهما ‪ ،‬ول إعطاؤها لغيممه ‪ ،‬لنما فم حكممم الرضميافة للصمائدمي ‪،‬‬ ‫ولو شرط الواوقف التفروقة فم السمجد فلدمم ن أعطمى فيم ه المروج بم ه منم ه ‪ ،‬لنم ه لم يقصمد‬ ‫الكل ف السجد بل وقصد خصوص التفروقة ‪ ،‬ويقبل وقمول ه‪ :‬أنمما صممائم لجممل الفطممور حمراً‬ ‫بالغاً حاضراً أ م ل ‪ ،‬لك ن يتص الصرف بالفقراء الصّوا م ‪ ،‬إل إن اعتيممد الصمرف لغيهم‬ ‫م ن النظار الورعي أو الطراد العرف بذلك اهم فتمماوى بامرمة‪ .‬ووقال أبممو يزيد‪ :‬الظمماهر أن‬ ‫الصروف إلي ه يتصرف ف القبوض با شاء‪.‬‬ ‫صلة الجماعة‬ ‫)مسألة(‪ :‬ذهب بعض العلدماء إل تفرضيل الصل ة ف الفل ة عليها ف الدماعة‬ ‫للحديث الصحيح‪" :‬الصل ة ف جاعة تعدل خساً وعهشري ن صممل ة ‪ ،‬فممإذا صمملها فم فل ة‬ ‫فأت ركوعها وسجودها بلغت خسي ��ل ة ‪ ،‬وف رواية‪ :‬خسي درجة"‪ :‬وروى عبد الممرزاق‪:‬‬ ‫"أن ممم ن صمملى بممالفل ة إن أوقمما م صمملى معمم ه ملكممان ‪ ،‬وإن أذن وأوقمما م صمملى خلفمم ه ممم ن‬ ‫جنممود ال م ممما ل يعممرف لطرف اه"‪ .‬وفم الولطمأ عمم ن ابمم ن السمميب‪" :‬ممم ن صمملى بممأرض فل ة‬ ‫بممأذان وإوقامممة صمملى وراءه أمثممال البممال ممم ن اللئكممة"‪ .‬وف ذلممك نظممر ‪ ،‬بممل الصممل ة ف م‬ ‫الدماعممة أفرضممل ممم ن النف مراد ف م الفل ة ‪ ،‬ويدم ممل الممديثان الولن علممى ممم ن صمملها ف م‬ ‫الفل ة فم جاعممة ‪ ،‬بممل ظاهرها يممدل علممى ذلممك ‪ ،‬والروايتممان الخيتان متدملتممان بممأن يمراد‬ ‫بالعي ممة م ممرد الوافق ممة ‪ ،‬أو تك ممون ه ممذه الاص ممة ب ممذه الم ممور جعله مما الهش ممارع أفرض ممل م مم ن‬ ‫الدماعممة ول مممانع ‪ ،‬فممإن الفرضممل بيممد ال م يممؤتي ه ممم ن يهشمماء ‪ ،‬وأفممت النممالطي بممأن ه يمّب بمما‬ ‫م ن حلف ليصلي ف جاعممة وهو ضمعيف اه م ملصخصماً ممم ن اليعماب‪ .‬وهل ينمموي الماممة‬ ‫حينئذ أ م ل؟ الظاهر نعم كدما وقد رأيت ه معزّوا‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ب ك(‪ :‬تبا ح الدماعة ف نو الوتر والتسبيح فل كراهة ف ذلك ول‬ ‫ثواب ‪ ،‬نعم إن وقصد تعليم الصلي وتريرضهم كان ل ه ثواب ‪ ،‬وأي ثواب بالنية السنة ‪،‬‬ ‫فكدما يبا ح الهر ف موضع السمرار المذي همو مكمروه للتعليمم فمأول مما أصمل ه الباحمة ‪،‬‬ ‫وكدممما يثمماب ف م الباحمما ت إذا وقصممد بمما القربة كممالتقّوي بالكممل علممى الطاعممة ‪ ،‬هممذا إذا‬ ‫ل يقتن بذلك مذور ‪ ،‬كنحو إيذاء أو اعتقاد العاممة مهشمروعية الدماعمة وإل فل ثمواب‬ ‫بل ير م وينع منها‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل خلف عنممدنا ف م نممدب إعمماد ة الصممل ة القصممور ة مممع مثلهمما ‪،‬‬ ‫والعتدم ممد ن ممدب إعادت مما م ممع مت مّم ‪،‬م كدم مما تن ممدب إع مماد ة الدمع ممة م ممع مص مملي الظه ممر عل ممى‬ ‫العتدمممد أيرض ماً ‪ ،‬وزع م بعرضممهم أن القاصممر لممو أتممى بلممده مثلً ف م ال مووقت فوج د مسممافراً‬ ‫أعمماد معمم ه وقص مراً لنمما حاكيممة للولم بعيممد اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقم ول ه تنممدب إعمماد ة الدمعممة ظه مراً‬ ‫خممالف ه ف م ي ج كدممما يممأت ف م الدمعممة ‪ ،‬وابمم ن حجممر ف م فتمماوي ه أيرض ماً فقممال‪ :‬ل تصممح‬ ‫إعمماد ة الدمعممة ظهمراً ‪ ،‬واشممتط الدماعممة فم العمماد ة ولو فم جممزء منهمما وإن فممارق الممما م ‪،‬‬ ‫واعتدمد ) م ر( اشتاط الدماعة ف جيعها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب ش(‪ :‬الصح ندب إعاد ة الصبح والعصر كغيها م ن بقية الدممس‬ ‫ولممو إمامم ماً ‪ ،‬خلفم ماً للقدم مماط وال ممرّداد للطلوقه ممم ن ممدب الع مماد ة ‪ ،‬والس ممألة إذا دخل ممت فم م‬ ‫عدمو م كلمهم كانت منقولة كدما ف الدموع ‪ ،‬وتب فيها نية المامة على الوج ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬تندب تسوية الصفوف وتعديلها بأن ل يزيد أحد جانب الصف‬ ‫علممى الخممر وتكدميلهمما إجاعماً ‪ ،‬بممل وقيممل بوجوب ه ‪ ،‬فدمصخممالفت ه حينئممذ مكروهة مفّوتممة لفرضمميلة‬ ‫الدماع ممة ‪ ،‬كك ممل مك ممروه م مم ن حي ممث الدماع ممة ب ممأن ل يوجم د إل فيه مما ‪ ،‬وحينئ ممذ فق ممولم‬ ‫الووقوف بقمرب المما م فم صمف أفرضمل مم ن البعمد عنم ه فيم ه وع ن ييم المما م ‪ ،‬وإن بعمد‬ ‫أفرضل م ن الووقوف ع ن يساره ‪ ،‬وإن وقرب ملمم ه كدمما فم فتمماوى ابم ن حجمر مما إذا أتممى‬ ‫الأمو م ووقد صفت الصفوف ول يتتب على ذلك خلّو مياسمر الصمفوف ‪ ،‬وإل لم يكم ن‬ ‫مفرضولً لئل يرغب النماس كلهمم عنمم ه ‪ ،‬ويقماس بممذلك مما فم معنمماه ‪ ،‬لنم ه لما رغب فم‬ ‫ميممام ن الصممفوف وفرضمملها رغب النمماس ف م ذلممك وعطل موا ميسممر السممجد فقيممل‪ :‬يمما رسول‬ ‫ال م إن ميس مر ة السممجد وقممد تعطلممت فقممال‪" :‬ممم ن عدمممر ميس مر ة السممجد كتممب لمم ه كفلن‬ ‫ممم ن الجممر" وإنمما خصممهم بممذلك لمما تعطلممت تلممك الهممة ‪ ،‬إذ ليممس لممم ذلممك ف م كممل‬ ‫حممال ‪ ،‬ورجح ابمم ن حجممر ف موا ت فرضمميلة الدماعممة بممالنفراد عمم ن الصممف والبعممد بممأكثر ممم ن‬ ‫ثلث ممة أذرع بل ع ممذر ‪ ،‬وووقمموف أك ممثر ال ممأمومي ف م جه ممة ‪ ،‬واعتدم ممد أب ممو مرمم ة وصمماحب‬ ‫القلئد حصولا مع ذلك اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ونقل باعهش ن ع ن سم والبصري وغيها عد م الفوا ت‬


‫بالنفراد أيرضاً ‪ ،‬لكن ه دون م ن دخل ف الصف‪ .‬وع ن اللي واب ن حجممر و ) م ر( فواتمما‬ ‫بكل مكروه م ن حيث الدماعة ‪ ،‬واستثن أحد الرملي تقطع الصفوف‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬الصل ة بي السواري ف الدماعمة تقطمع الصمف واتصمال ه مطلموب ‪،‬‬ ‫وقمال المب الطمبي‪ :‬وكره وقمو م الصممف بيم السمواري للنهممي الموارد فم ذلممك ‪ ،‬والكدممة فيمم ه‬ ‫إممما لنقطمماع الصممف أو لنمم ه موضمع النعممال ‪ ،‬ووقال القرلطب‪ :‬روي ف م سممبب كراهتمم ه أنمم ه‬ ‫مصلى مؤم ن ال ن اهم شر ح تراجم البصخاري للما م مدمد بم ن أحمد فرضمل ‪ ،‬ورأيمت معمزّواً‬ ‫للسمميد عدمممر البصممري‪ :‬لممو تلممل الصممف أو الصممفوف س موار ووقمف مسممامتاً لمما ول تع مّد‬ ‫فاصلً لتاد الصف معها عرفًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬لو كان ف الصف م ن ل تصح صملت ه لنحمو ناسمة أو لم ن ‪،‬‬ ‫أو كممان أهممل الصممف التقممد م كممذلك ‪ ،‬لم تفممت فرضمميلة الدماعممة علممى ممم ن وراءهممم ‪ ،‬وإن‬ ‫زاد البعممد عدممم ن تصممح صمملت ه علممى ممما يسممع واوقف ماً ف م الول وثلثممة أذرع ف م الثانيممة ‪،‬‬ ‫إل إن علم التأخرون بطلن صل ة ممم ن ذكر ‪ ،‬وأنمما ل تصممح عنممد إممما م يصممح تقليممده ‪،‬‬ ‫ووقممدروا عل ممى ت ممأخيهم م مم ن غي م م خ مموف عل ممى نف ممس أو م ممال أو ع ممرض ‪ ،‬لن فرض مميلة‬ ‫الدماعممة تصممل مممع إممما م جهممل حممدث ه ‪ ،‬فممأول جهلمم ه ببطلن صممل ة ممم ن ل رابطممة بينمم ه‬ ‫وبين ه ‪ ،‬ولن التأخي بعذر كحر ل يفّوتا فكذا هنا ‪ ،‬ولنمم ه اسممتحق ذلممك الكممان بسممبق ه‬ ‫مممع تقليممده القائممل بالصممحة ‪ ،‬وكذا بعممد م التقليممد ‪ ،‬بنمماء علممى أن العممامي ل مممذهب لمم ه ‪،‬‬ ‫فعلممم أن ممم ن ووقمف ف م صممف ل تمموز تنحيتمم ه إل إن علممم بطلن صمملت ه إجاع ماً أو‬ ‫اعتقاده فسادها حال فعلها‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬إدراك الركعممة الخيم ة أول ممم ن إدراك الصممف الّولم ‪ ،‬وإن كممان‬ ‫الداخل فم آخمر السمجد وبعممد عمم ن الصمف وقبلم ه بممأكثر مم ن ثلثممة أذرع ‪ ،‬كدمما وقممال ه فم‬ ‫العبمماب والقلئممد وأبممو مرم ة خروج اً ممم ن خلف الممما م الغزال م القائممل بممأن الدماعممة ل‬ ‫تدرك بأوقل م ن ركعة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يكره ارتفاع المأمو م علمى المما م كعكسم ه إن أمكم ن ووقوفهدمما مسمتويي‬ ‫كدممما ف م التحفممة والنهايممة ‪ ،‬بممل أفممت ) م ر( بممأن الصممف الثممان الممال عمم ن الرتفمماع أول‬ ‫م مم ن الول مع مم ه ‪ ،‬وفم )ع ش‪ ( :‬إذا ص مملى الن مماس بالص ممحراء ن ممو عي ممد ف ممالول جعله ممم‬ ‫صممفوفاً حيممث كممثروا ل صممفاً واحممداً ‪ ،‬لمما فيمم ه ممم ن التهشممويش بالبعممد عمم ن الممما م وعمد م‬ ‫سمماع وقراءتمم ه وغي م ذلممك ‪ ،‬وتعتممب السممافة ف م عممرض الصممفوف بمما يهيممأ للصممل ة وهو ممما‬ ‫يسعهم عاد ة مصطفي م ن غي إفراط ف السعة والرضيق اهم جل‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمّ ن لنفممرد رأى جاعمة مهشمروعة أن يقلممب فرض ه نفلً ويدخل فيهمما‬ ‫بهشممرط أن يبقممى معمم ه أكممثر ممم ن ركعممتي ‪ ،‬وأن ل يكممون الممما م ممم ن يكممره الوقتممداء بمم ه ‪،‬‬


‫وأن ل يرجم و جاع ممة غيه م ا ‪ ،‬وأن يتس ممع ال م مووقت ب ممأن ي ممدرك جيعه مما في مم ه ‪ ،‬وأن تك ممون‬ ‫الدماعة مطلوبة ل فائتة خلف حاضر ة وعكس ه م ن غي جنسمها ‪ ،‬فمإن انتفممى شمرط مم ن‬ ‫ذلك حر م القلممب فم الخيتيم ‪ ،‬كدمما لممو وجبممت الفورية فم الفائتمة مطلقماً ‪ ،‬وجاز فيدممما‬ ‫عممداها كفائتممة خلممف مثلهمما ممم ن جنسممها ‪ ،‬فممإن خهشممي فممو ت الاضمر ة أو كممانت الدماعممة‬ ‫ف جعة وجب القلب ‪ ،‬فعلم أن القلب تعتي ه أحكا م أربعة اهم ش ق‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬يتعي على الما م أن يستكدمل السن ن الطلوبة الت ذكرها الفقهاء‬ ‫ف م حقمم ه ‪ ،‬فل يزي د فيكممون ممم ن الفت مماني ‪ ،‬ول ينق ممص فيك ممون م مم ن الممائني ‪ ،‬ويتممأن ف م‬ ‫ذلمك ليتدمكم ن الرضمعيف منهما وإل كمره ‪ ،‬وم ن تأممل ذلمك عمرف أن أئدممة السماجد الن‬ ‫مطففممون خممائنون ‪ ،‬لنمم ه إذا نقممص الممما م عدممما لطلممب منمم ه فنقممص بسممبب ه الممأمومون لجممل‬ ‫متابعت ه فقد ضدم ن مما نقممص مم ن صمملتم كدممما فم المديث وهو مم ن أشممد الكروها ت ‪،‬‬ ‫بممل إن اعتقممد العموا م أن هممذه الكيفيممة هممي الطلوبة فقممد ووقع الممما م فم المرا م ‪ ،‬إذ ممما‬ ‫يوز فعل ه وقد يب ترك ه إذا خهشي م ن فاعل ه اوقتداء الناس ب ه ‪ ،‬واعتقادهم سنيت ه وليس‬ ‫بسنة كدما نص علي ه اهم‪ .‬ووقال ف ب‪ :‬ويندب للما م التصخفيف بممأن يقتصممر علممى وقصممار‬ ‫الفصل ف السور وأدن الكدمال ف التسبيحا ت وإن لم يممرض الممأمومون ‪ ،‬ول يزيد علممى‬ ‫ذلممك إل برضا مصمموري ن ‪ ،‬واعتدمممد ابمم ن حجممر وغيممه فيدممما إذا صمملى منفممرداً حصممل معمم ه‬ ‫الرضور ‪ ،‬وإذا صلى جاعة ل يتيسر ل ه أن الدماعة أفرضل م ن النفراد حينئذ‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬يسّ ن انتظار المداخل فم الركوع والتهشمهد الخيم ‪ ،‬ووقيمدوه بمأن ل‬ ‫ل ‪ ،‬بي ممث ل ممو وزع عل ممى جي ممع أفع ممال الص ممل ة لظه ممر ل مم ه أث ممر مس مموس ‪ ،‬ول‬ ‫يط مول ه تط مموي ً‬ ‫يتقيد بثلث تسبيحا ت بل ول سبع ‪ ،‬إذ ل يظهر لا أثر لو وزعت على أفعالمما اه مم‪.‬‬ ‫وعبممار ة ش الممذي يظهممر فم ضممابط تطويل الممما م لنتظممار الممداخل أنمم ه يعتممب الزائممد علممى‬ ‫ما يهشمرع لم ه ‪ ،‬إذ الهشمروع لم ه ليمس تطمويلً بمل مم ن سمن ن الصمل ة ‪ ،‬فمإذا كمان إمما م غيم‬ ‫مصوري ن اعتب التطويل ف الركوع مثلً بعد الثلث التسبيحا ت ‪ ،‬فحينئممذ يأخممذ فم ذلممك‬ ‫القممدر بغلبممة الظمم ن ‪ ،‬فدممما دا م يغلممب علممى ظنمم ه أن التطويل لممو وزع علممى جيممع الصممل ة‬ ‫لا ظهر أثر زائد على ما يهشرع ل ه بغلبة الظ ن م ن اللبث ف كل فعل فهو باق فم‬ ‫مممل نممدب النتظممار ‪ ،‬وما شممك فيمم ه ألممق بما ل يظهممر لمم ه أثممر ‪ ،‬إذ نممدب النتظممار وقمد‬ ‫تقق فل يزول إل بيقي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو انتظره للركوع والعتدال والسجود وهو وقليل ف كل واحممد ولكنمم ه‬ ‫كثي باعتبار الدملة ‪ ،‬فالظاهر أن ه كثي ‪ ،‬ووقال لطممب‪ :‬إنم ه وقليمل اه م سممم‪ .‬وف الفتممح‪ :‬بيممث‬ ‫لو وزع أي بالنسبة لكل منتظر على حدت ه خلفاً للما م اهم‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬م ن أعممذار الدمعممة والدماعممة سموى ممما فم النهماج والرشاد كمون‬ ‫إمامها مم ن يكممره الوقتمداء بمم ه لبدعممة ل تكفممر ‪ ،‬أو فسمق أو عمد م اعتقماد وجوب بعممض‬ ‫الرك ان أو الهشممروط وإن أتممى بمما ‪ ،‬أو كممون ه يلحمم ن لن ماً ل يغي م العنمم ‪ ،‬أو موسوسم اً‬ ‫وسوسممة ظمماهر ة ‪ ،‬أو معروفم اً بالتسمماهل ف م الطهممار ة ‪ ،‬أو أوقلممف ‪ ،‬أو تأتمماء ‪ ،‬أو فأفمماء ‪ ،‬أو‬ ‫س مريع الق مراء ة بيممث ل ت ممدرك مع مم ه الفات ممة ‪ ،‬أو يط مّولم تط ممويلً يممزول معمم ه الهشمموع ‪ ،‬أو‬ ‫كون السجد بن م ن ممال خمبيث ‪ ،‬أو شمك فم ملمك بماني ه ‪ ،‬ومنهما عدممي إن لم يمد‬ ‫وقائممداً ‪ ،‬وس ن مفممرط ‪ ،‬ونو زلزلة وص واعق وإنهشمماد الرضممالة وسعي ف م رد مغصمموب يرجى‬ ‫حصمول ه ولو لغيممه ‪ ،‬وتهيممز ميممت ‪ ،‬وزفاف حليلتمم ه فم مغممرب وعهشمماء ‪ ،‬وكون ه متهدمماً بممأمر‬ ‫ممما ب ممأن ك ممان خروج ه يهش ممق عليمم ه كدمهشممقة بلممل الث مموب ب ممالطر إذ ذاك ضممابط العممذر ‪،‬‬ ‫وليس كل العذار تمذكر كدمما وقممال ه الغزالم ‪ ،‬فكمم ممم ن يهشمق عليمم ه حرضممور الدمعممة لعممذر‬ ‫ل يكن مم ه ذكم ره ‪ ،‬كصخ مموف فتن ممة ف م ن ممو الم مما م الفاس ممق ‪ ،‬أو ك ممون ه يس ممتحي م مم ن ذكم ره‬ ‫كذي بواسي ‪ ،‬أو ل يب إفهشاء المرض المذي لم ه ليتمم لم ه الكتدممان المذي يمتتب عليم ه‬ ‫الثواب الزيل ‪ ،‬ولذا وقال الصحاب‪ :‬يسّ ن للدمعذوري ن إخفاء الدماعة إن خفي عذرهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬صمر ح الكبهشممي فم المموهر ة بممأن أيمما م الزفاف السممبع أو الثلث عممذر‬ ‫ع ن الدمعة والدماعة ‪ ،‬وف التحفة أنا عذر ف الغرب والعهشاء فقط اهم‪.‬‬ ‫شروط القدوة‬ ‫)مسمألة‪ :‬ك(‪ :‬الئدممة البتدعمة إن كمانوا مم ن الكمو م بكفرهم لنكمارهم مما علمم‬ ‫ميممء الرسول بمم ه ضممرور ة ‪ ،‬كدمنكممري حممدوث العممال والبعممث والهشممر للجسمما م ‪ ،‬وعلممم الم‬ ‫بالزئيا ت ‪ ،‬فل خلف ف عد م صحة صمملتم والوقتممداء بمم ‪ ،‬وإن لم نكفرهم ببممدعتهم‬ ‫كالعتزلة والرافرضممة والقدرية ‪ ،‬فممإن علدمنمما إخللممم بهشمميء ممم ن الواجبمما ت لم يصممح الوقتممداء‬ ‫أيرض ماً ‪ ،‬نع ممم إن ك ممان ذا ولي ممة جممرى ف م التحف ممة عل ممى صممحة الوقت ممداء بمم ه خوفم اً ممم ن‬ ‫الفتنممة لكمم ن ف م غي م الدمعممة ‪ ،‬وقممال‪ :‬ول يوجب موا عليمم ه م موافقت ه ف م الفعممال مممع عممد م النيممة‬ ‫لعسممر ذلممك ‪ ،‬واعتدمممد ) م ر( عممد م اغتفممار ذلممك ‪ ،‬وإن خيممف الفتنممة ‪ ،‬وممال ف م اليعمماب‬ ‫س فرج ه‪.‬‬ ‫إل عد م صحة الوقتداء فيدما لو رآه م ّ‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬اوقتدى ب ن ل يرى وجوب بعض الركان كالفاتة فم الخيتيم ‪،‬‬ ‫فممإن علممم ترك ه لمما لزمتمم ه الفاروق ة ‪ ،‬وإل ل م يممؤثر تسمميناً للظمم ن ف م ت مووقي اللف اه مم‪.‬‬ ‫وقلت‪ :‬وف ع ش ول يؤثر اعتقاد الفرض العي نفلً هنا ‪ ،‬لن ه إنما يرضمر ذلمك إذا لم‬ ‫يك ن مذهباً للدمعتقد ‪ ،‬وإل فيكتفي بجرد التيان ب ه اهم بج‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يصح اوقتداء م ن يقرأ الفاتة ‪ ،‬وإن أخّل ببعض حروفها ‪ ،‬كأن‬ ‫ل ‪ ،‬بمل يمأت ببمدلا مم ن وقمرآن أو ذكر ويوز‬ ‫يبدل السي تاء ب ن ل يعرف الفاتة أص ً‬ ‫عكس ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل يصح اوقتداء وقارىء بأمي ‪ ،‬وهو م ن يّل برف م ن الفاتة فصخرج‬ ‫التهشهد ‪ ،‬فيصح اوقتمداء القممارىء فيمم ه بممالمي ‪ ،‬وإن لم يسمن ه مم ن أصممل ه ‪ ،‬كدمما فم النهايممة‬ ‫والهشوبري اهم بيمي ‪ ،‬ومثل التهشهد التكبي والسممل م إذ ل إعجمماز فم ذلممك ‪ ،‬لكمم ن ملمم ه‬ ‫إن أتممى ببممدل ه ممم ن ذك ر أو دعمماء ‪ ،‬فممإن أخ مّل بممرف ممم ن أحممد الثلثممة فحكدممم ه حكممم‬ ‫المي اهم باسودان‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الهشمموبري‪ :‬والاصممل أن الممما م والممأمو م إممما أن يكونا وقممائدمي أو‬ ‫وقاعممدي ن أو مرضممطجعي أو مسممتلقيي فهممي أربعممة أحموال ‪ ،‬ترضممربا فم مثلهمما بسممتة عهشممر ‪،‬‬ ‫ويم زاد ممما لممو كممان الممأمو م مصمملوباً ‪ ،‬فترضممم للربعممة ف م أربعممة الممما م بعهش مري ن صممور ة ول‬ ‫تفممى أحكامهمما اه مم‪ .‬وف ق ل‪ :‬والرضممابط فم ذلممك كلمم ه أن ل يتقممد م الممأمو م بدميممع ممما‬ ‫اعتدم ممد علي مم ه عل ممى ج ممزء م مما اعتدم ممد علي مم ه الم مما م ‪ ،‬س مواء ات ممدا ف م القي مما م أو غي ممه أ م‬ ‫اختلفمما اه مم‪ .‬وف اليعمماب‪ :‬وم ن ث م اتمم ه أن الع مب ة بممالركبتي حممال السممجود فم حممق كممل‬ ‫أح ممد للعتدم مماد عليهدم مما حينئ ممذ اهم مم‪ .‬وظمماهر م مما ذكم ر أن مم ه ل ممو وق مما م الم مما م م مم ن الس ممجود‬ ‫ومك ممث ال ممأمو م في مم ه فتق ممدمت ركبت مماه العتدم ممد عليهدم مما عل ممى عق ممب الم مما م بطل ممت ص مملت ه‬ ‫فليح ممرر ذل ممك ‪ ،‬م ممع وق ممولم‪ :‬إن إمام ممة النس مماء تق ممف وسممطهّ ن كإم مما م العم مرا ة ‪ ،‬وأن ال ممذكر‬ ‫ل ‪ ،‬وقممال فم التحفممة‪ :‬بممأن تتممأخر أصممابع ه عمم ن عقممب‬ ‫الواحممد يقممف يي م إمممام ه ويتممأخر وقلي ً‬ ‫إمام ه ‪ ،‬ول بد ف هذه الصور الثلث م ن تقد م ركبمت المأمو م حالمة السمجود إن مكمث‬ ‫بعممد إمممام ه ‪ ،‬ث م رأيممت ابمم ن وقاسممم اسممتوج ه أن الع مب ة بممالعقب مطلق ماً ‪ ،‬وإن اعتدمممد علممى‬ ‫غيه ف نو السجود اعتدماداً بالقو ة ل بالفعل ‪ ،‬وهو مقترضى عبار ة النهاية اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬م ن شروط القدو ة اجتدماع الممما م والممأمو م فم مكممان ‪ ،‬ثم إن جعهدمما‬ ‫مسجد ‪ ،‬ومن ه جداره ورحبت ه بفتح الاء وهي ما حجر لجل ه ‪ ،‬وإن فصممل بينهدممما لطريق‬ ‫ممما ل م يعلممم حممدوثها بعممده ‪ ،‬ومنممارت ه الممت بابمما فيمم ه أو ف م رحبتمم ه ل حري ه ‪ ،‬وه و ممما‬ ‫هّىي ء م م للقاء نو وقدمامت ه ‪ ،‬فالهشرط العلم بانتقمال ت المما م ‪ ،‬وإمكمان المرور مم ن غيم ازورار‬ ‫وانعطمماف ‪ ،‬بممأن يممول ظهممره القبلممة علممى ممما فهدممم ه الهشمميخ عبممد ال م باسممودان ممم ن عبممار ة‬ ‫التحفة ‪ ،‬لك ن رجح العلممة علمي ابم ن وقاضمي عمد م ضمرر الزورار والنعطماف فم السمجد‬ ‫مطلقاً وكدمما يمأت فم ي ‪ ،‬ول يرضمر غلمق البماب وكذا تسمدميه كدمما فم التحفمة ‪ ،‬خلفماً‬ ‫لم م ) م ر( ول ارتفمماع مووقمف أحممدها ‪ ،‬والسمماجد التلصممقة التنافممذ ة كدمسممجد ‪ ،‬نعممم يرضممر‬ ‫التسممدمي هنمما اتفاوق ماً ‪ ،‬وإن كممان أحممدها فقممط بسممجد أو ل م يكونما بمم ه فتهشممتط خسممة‬


‫شممروط‪ :‬العلممم بانتقممال ت الممما م ‪ ،‬وإمكممان الممذهاب إليمم ه ممم ن غي م ازورار وانعطمماف ‪ ،‬ووقمرب‬ ‫السافة بأن ل يزيد ما بينهدما أو بي أحدها وآخر السمجد علمى ثلمثائمة ذراع ‪ ،‬ورؤية‬ ‫الم مما م أو بع ممض القت ممدي ن وأن تك ممون الرؤيممة م مم ن م ممل ال ممرور فيرض ممر هن مما تل ممل الهش ممباك‬ ‫والباب الردود ‪ ،‬ويكفي ف الرؤية ووقوف واحممد وقبالممة البمماب النافممذ بينهدممما ‪ ،‬وحينئممذ يكممون‬ ‫هممذا الواوقممف الممذكور كالممما م بالنسممبة لمم ن خلفمم ه ‪ ،‬فيرضممر التقممد م عليمم ه بممالحرا م والووقمف ‪،‬‬ ‫وكذا بالفعال عند ) م ر( كدما لو كان امرأ ة لرجال خلفاً لب ن حجر فيهدما ‪ ،‬نعم ل‬ ‫يرضممر زوال الرابطممة فم الثنمماء فيتدمونا جاعممة إن علدمموا بانتقممال ت الممما م ‪ ،‬إذ يغتفممر فم‬ ‫الدوا م ما ل يغتفر ف البتداء‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يهشممتط ف م السممجد كممون النفممذ أممما م الممأمو م أو بممانب ه بممل‬ ‫تصممح القممدو ة وإن كممان خلفمم ه ‪ ،‬وحينئممذ لممو كممان الممما م فم علممو والممأمو م فم سممفل أو‬ ‫عكسمم ه كممبئر ومنممار ة وسمطح ف م السممجد ‪ ،‬وك ان الروق ى وراء الممأمو م بممأن ل يصممل إل م‬ ‫الم مما م إل ب ممازورار ب ممأن ي ممول ظه ممره القبل ممة ‪ ،‬ص ممح الوقت ممداء للطلوقه ممم ص ممحة الق ممدو ة ف م‬ ‫الس ممجد ‪ ،‬وإن ح ممالت البني ممة التناف ممذ ة الب مواب إلي مم ه وإل م س ممطح ه ‪ ،‬فيتن مماول ك ممون الروقم ى‬ ‫الممذكور أممما م الممأمو م أو وراءه أو يينمم ه أو شممال ه ‪ ،‬بممل صمر ح فم حاشمميت النهايممة واللممي‬ ‫بعممد م الرضممرر ‪ ،‬وإن ل م يصممل إل م ذلممك البنمماء إل بممازورار وانعطمماف ‪ ،‬نعممم إن ل م يكمم ن‬ ‫بينهدممما منفممذ أص ملً ل م تصممح القممدو ة علممى العتدمممد ‪ ،‬ورج ح البلقين م أن سممطح السممجد‬ ‫ورحبتمم ه والبنيممة الداخلممة فيمم ه ل يهشممتط تنافممذها إليمم ه ‪ ،‬ونقلمم ه النممووي عمم ن الكممثري ن ‪ ،‬وهو‬ ‫الفهمو م ممم ن عبمار ة النموار والرشاد وأصمل ه ‪ ،‬وجرى عليم ه ابم ن العدمماد والسممنوي ‪ ،‬وأفممت بمم ه‬ ‫الهشمميخ زكريا ‪ ،‬فعلممم أن اللف إنمما هممو فم اشمتاط النفممذ ‪ ،‬وإمكممان الممرور وعدم ه ‪ ،‬أممما‬ ‫اشتاط أن ل يكون النفمذ خلمف المأمو م فلمم يقلمم ه أحمد ‪ ،‬ولو وقمال ه بعرضممهم لم يلتفممت‬ ‫لكلم ه لصخالفت ه لا سبق ‪ ،‬وليس ف عبار ة اب ن حجر ما يدل على الشتاط ‪ ،‬ووقول ه فم‬ ‫التحفممة بهشممرط إمكممان الممرور ‪ ،‬ممراده أن النفممذ فم أبنيممة السممجد شمرلط ه أن يكمم ن الممأمو م‬ ‫أن يممر الممرور العتمماد الممذي ل وثوب فيمم ه ول اننمماء يبلممغ بمم ه وقممرب الراكع فيهدممما ‪ ،‬ول‬ ‫التعلممق بنحممو جبممل ‪ ،‬ول الدمممر بممالنب لرضمميق عممرض النفممذ ‪ ،‬فممإذا سمملم النفممذ ممما ذك ر‬ ‫صح الوقتداء وإن كان وراء الأمو م‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يؤخذ م ن اعتبارهم ف السي كون ه سياً معتاداً أن السي ف السف ن‬ ‫م ن الرتفع منها كالسطحة إل النصخفض ل ينع وقدو ة م ن بأحدها بالخر ‪ ،‬لن ه يصممل‬ ‫إل م الممما م ف م ذلممك بالسممي العتمماد فيمم ه ‪ ،‬إذ العمماد ة ف م كممل شمميء بسممب ه ‪ ،‬أممما السممف ن‬ ‫الكبممار فلنممم يفعلممون فيهمما سمملدماً ‪ ،‬وأممما الصممغار فالوثبممة الممت يتاجهمما إل م التوصمل ممم ن‬ ‫الرتفممع إلم النحفممض لطيفممة ل تنممع كممون ه سممياً معتمماداً ‪ ،‬وكذا ل ترضممر حيلولة الفرمان ‪،‬‬


‫ل ‪ ،‬ويؤيد ذلمك أنم ه يفعمل لسمطو ح المبيو ت‬ ‫إذ العتب ف الائل العرف وهو ل يعد حمائ ً‬ ‫تممويط بممدار لممو فممرض السممتطراق منمم ه لحتمماج ذلممك إلم وثبممة لطيفممة ول يعممدوه مانعماً‬ ‫اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نوى الصمل ة مأموم اً إل ركعمة صمح وصار منفمرداً فم الخيم ة لتعينهما‬ ‫للخمراج اه م ) م ر( ‪ .‬فلممو عينهمما كالثانيممة صممار منفممرداً فيهمما ‪ ،‬ول يعممود إلم الدماعممة إل‬ ‫بنية جديد ة ‪ ،‬كدما وقال ه ف اليعاب فيدما لو نوى الوقتداء ب ه ف غيم التسمبيحا ت صممار‬ ‫منفممرداً عنممد تسممبيح أّولم ركوع ‪ ،‬ول يتممابع ه بعممد ذلممك إل بنيممة ‪ ،‬والمراد لفممظ التسممبيحا ت‬ ‫ولو احتدممماًل ‪ ،‬كممأن لم يسممدمع ه يسممبح حلً علممى التيممان بمم ه اه م بيمي‪ .‬ووقال أيرضمًا‪ :‬لممو‬ ‫انتظر الما م م ن غي نية القدو ة ل لجل التابعة ل ه بل لغيها كدفع لو م الناس عليمم ه‬ ‫لت ممام ه بالرغب ممة ع مم ن الدماع ممة لم م يرض ممر وإن ك ممثر اهم مم‪ .‬ووقممال أيرضم مًا‪ :‬وقم مول ه سيص ممي إمامم ماً‬ ‫يقترضممي أن الفممرض فيدممم ن يرجو جاعممة يرمون خلفمم ه وإل بطلممت ‪ ،‬ووقمال الزركهشممي‪ :‬وأوقممره‬ ‫فم اليعماب‪ :‬تنبغممي نيممة الماممة وإن لم يكمم ن خلفم ه أحمد إذا وثق بالدماعممة ‪ ،‬وقممال سممم‪:‬‬ ‫ول تبطل حينئذ لو ل يأ ت خلف ه أحد‪.‬‬ ‫)مسمألة(‪ :‬إذا لم ينمو المأمو م الوقتمداء بالمما م عدممداً أو سمهواً فم غيم الدمعمة‬ ‫انعق ممد ت ص مملت ه ف مرادى ‪ ،‬كدم مما ل ممو ش ممك ه ممل ن مموى أ م ل عل ممى العتدم ممد ‪ ،‬ث م إن ت ممابع‬ ‫وقصداً ولطال انتظماره عرف اً بطلمت ‪ ،‬ول فمرق بيم أول الصمل ة وآخرها ‪ ،‬فلمو نموى القمدو ة‬ ‫ب ه ف الثناء ول تسبق من ه متابعة مبطلة جاز مع الكراهة‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬رأى جاعممة يصمملون فظمم ن أنممم مقتممدون بإممما م ول يممدر أيهممم هممو‬ ‫فصمملى معممم ‪ ،‬ث م تممبي أنممم منفممردون وجبممت العمماد ة ‪ ،‬وقممال ه ) م ر( نعممم لممو وقممال حممال‬ ‫التبمماس الممما م بغيممه نممويت القممدو ة بالممما م منهممم صممح لن مقصممود الدماعممة ل يتلممف ‪،‬‬ ‫وقال ه اب ن حجر و ) م ر( وهذا كدما لو رأى اثني يصليان فظ ن أحدها الممما م فاوقتممدى‬ ‫ب ه ‪ ،‬وقال ه ف الفتح ‪ ،‬أي إن ل يب القتدى ب ه مأمومًا‪.‬‬ ‫)مسألة ج(‪ :‬سلم الما م فقا م مسبوق فاوقتدى بم ه آخمر ‪ ،‬أو مسمبووقون فاوقتمدى‬ ‫بعرض ممهم ببع ممض ص ممح فم م غيم م الدمع ممة م ممع الكراه ممة الفّوت ممة لفرض مميلة الدماع ممة كدم مما فم م‬ ‫النهاية ‪ ،‬ووج ه الكراهة أن السبووقي وقد حصلوا الدماعة مع الممما م ‪ ،‬فربط صمل ة بعرضمهم‬ ‫ببعض في ه إبطال لتلك الفرضيلة فكره ‪ ،‬والفرق بي الوقتداء بالسممبوق الممذكور حيممث كممره‬ ‫ول يكممره خلممف السممتصخلف عمم ن الممما م ‪ ،‬أن صممل ة الممما م وقممد فرغ ت ف م الول ‪ ،‬وأممما‬ ‫الثان فصلت ه ل تتم فقا م الستصخلف مقام ه اهم‪.‬‬ ‫وقلت‪ :‬وهذا معتدمد ) م ر( كدما نقل ه ع ن النهاية ‪ ،‬واعتدمد اب ن حجر صحة الدمعة خلممف‬ ‫السممبوق إن درك ركعممة وعممد م كراهممة غيهما خلفمم ه ‪ ،‬وخ ص عممد م صممحة الدمعممة وكراهممة‬


‫غيه ا ف م اوقتممداء السممبووقي بعرضممهم ببعممض ‪ ،‬كدممما نقلمم ه العلمممة علمموي بمم ن أحممد الممداد‬ ‫عمم ن وال ممده ‪ ،‬وع ش ‪ ،‬والي مماري ‪ ،‬وبلعفي ممف ‪ ،‬وعب ممد الرح ن اله ممدل م مم ن أن عبممار ة التحفممة‬ ‫ظمماهر ة فم الثممان ل فيهدممما مع ماً ‪ ،‬خلف ماً لمم ن وهم فيمم ه ‪ ،‬ونقلمم ه أيرض ماً عبممد الم باسممودان‬ ‫ع ن إبراهيم الكردي ومدمد صال الريس واعتدمده فتأمل‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬تكممره مقارن ة الممما م ف م أفعممال الصممل ة ‪ ،‬وك ذا أوقوالمما علممى العتدمممد ‪،‬‬ ‫وتفو ت با فرضميلة الدماعمة فيدمما وقممارن فيمم ه ولو فم السمرية ‪ ،‬مما لم يعلمم ممم ن إممام ه أنم ه‬ ‫إن تأخر إل فراغم ه لم يمدرك الركوع ‪ ،‬وقمال ه ع ش ‪ ،‬وتووقف الرشيدي فم فموا ت الفرضميلة‬ ‫بالقارنة ف الوقوال ‪ ،‬ومل كراهة القارنة إذا وقصدها ‪ ،‬ل إن ووقع ذلك اتفاوقماً أو جهممل‬ ‫الكراهة كدما وقال ه الهشوبري اهم بيمي‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬أحر م والما م ف التهشهد فسملم عقمب إحرامم ه لم يمز لم ه القعمود‬ ‫لنقرضماء التابعمة ‪ ،‬فمإن لم يسملم لزم ه ‪ ،‬فلمو اسمتدمر وقائدمماً بطلمت إن تلمف بقمدر جلسمة‬ ‫الستاحة اهم‬ ‫وقلممت‪ :‬ووق ول ه جلسممة السمتاحة يعنم أكدملهمما وهو وقممدر أوقممل التهشممهد ‪ ،‬ودعمماء اللمموس بيم‬ ‫السممجدتي عنممد ابمم ن حجممر ‪ ،‬وأوقلهمما وهو وقممدر سممبحان ال م عنممد ) م ر( وهذا ككممل ممما‬ ‫وقي ممل في مم ه يل مز م ال ممأمو م النتق ممال عن مم ه ف مموراً ‪ ،‬ك ممأن س مملم الم مما م وال ممأمو م ف م غي م موضممع‬ ‫تهشهده وغي ذلك ‪ ،‬فهذا ضابط الفورية عندها ‪ ،‬كدما ذكراه ف التحفة والنهاية‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬أح مر م السممبوق والممما م ف م السممجد ة الولم فسممجدها معمم ه ث م خممرج‬ ‫الما م م ن الصل ة ‪ ،‬وقال اب ن كج واب ن أب هرير ة‪ :‬يمأت بالثانيمة لنم ه فم حكمم مم ن لزم ه‬ ‫السممجدتان ‪ ،‬ونقممل أبممو الطيممب عمم ن عامممة الصممحاب أنمم ه ل يسممجد ‪ ،‬لنمم ه بممدث الممما م‬ ‫صممار منفممرداً ‪ ،‬فهممي زياد ة مرضممة لغيم التابعممة فكممانت مبطلممة اه م ح ل‪ .‬ولو رأى مصمملياً‬ ‫جالسماً فظمم ن أنمم ه فم التهشممهد فممأحر م وجلممس معمم ه ‪ ،‬ثم بممان أن جلوس ه بممدل عمم ن القيمما م‬ ‫لعجز وقا م وجوباً وكان ل ه حكم السبوق ‪ ،‬خلفاً للسدمهودي والوجري واب ن أبم شمريف‬ ‫ف وقولم إن ه كالوافق اهم مدموعة بازرعة‪.‬‬ ‫)مسألة‪:‬ش(‪ :‬أدرك م ن وقيا م الما م أوقل م ن الفاتة كان مسبووقاً ‪ ،‬فهشرط إدراك ه‬ ‫الركعة أن يدرك الما م ف الركوع ويطدمئمم ن يقينماً وقبممل وصول الممما م إلم حممد ل يسممدمى‬ ‫ركوعًا‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬لو شك الأمو م هل أدرك وقمدر الفاتمة فيكممون موافقماً أ م ل فيكممون‬ ‫مسبووقاً وقال ) م ر(‪ :‬ل ه حكم الوافق وأبو مرمة حكمم السمبوق وابم ن حجمر يتماط فيتمّم‬ ‫الفاتة وتفوت ه الركعة إن ل يدرك ركوعها كدمسبوق اشتغل بسنة اهم‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬شممك فم الفاتممة وقبممل ركوع ه ولو بعممد ركوع إمممام ه أو تيقمم ن تركهمما ‪،‬‬ ‫وجب التصخلف لقراءتا ‪ ،‬ويعذر إل ثلثة أركان لطويلممة وهي هنمما الركوع والسممجودان ‪ ،‬ول‬ ‫يسم ممب منهم مما العتم ممدال واللم مموس بي م م السم ممجدتي لندمم مما ليسم مما مقصم ممودي ن لم ممذاتدما بم ممل‬ ‫للفصل ‪ ،‬فإن كدمل الما م ما ذكر وهو ف فاتت ه نوى مفاروقت ه أو وافقمم ه فيدممما هممو فيمم ه‬ ‫مم ن القيمما م أو القعمود ‪ ،‬وأتممى بركعممة بعمد سملم ه ‪ ،‬وإذا وافقمم ه بنم علمى مما وقمرأه ‪ ،‬فممإن لم‬ ‫يفعممل بطلممت صمملت ه بركوع الممما م للثانيممة ‪ ،‬وإن تيقمم ن أو شممك فم الفاتممة بعممد ركوعهدممما‬ ‫أتى بركعة بعد سل م إمام ه وسجد للسهو ف صور ة الهشك لحتدمممال زيادتمما ‪ ،‬ككممل ممما‬ ‫أتممى بمم ه مممع تممويز كممون ه زائممداً ‪ ،‬ولمو اشممتغل الوافممق بسممنة كممدعاء الفتتمما ح فرك ع إمممام ه‬ ‫وهمو ف م فمماتت ه عممذر كدممما مممر بلف مسممبوق اشممتغل بسممنة فل يعممذر خلف ماً للفتممح‬ ‫والمداد ‪ ،‬بل يلزم ه أن يقرأ بقمدر مما اشمتغل بم ه ‪ ،‬ثم إن أدرك الركوع أدرك الركعمة وإل‬ ‫فاتت ه كدما وقال ه ف النهاية والغن واب ن حجر ف شر ح الصختصر تبعاً للهشيخ زكريا ‪ ،‬وع ن‬ ‫الكثي م ن العلدماء أن ه يركع مع ه وتسقط عن ه القراء ة ‪ ،‬كدم ن ل يهشتغل بسمنة ‪ ،‬ول يسمع‬ ‫العوا م إل هذا بل كل م التحفة كدمما وقممال ه الكمردي ‪ ،‬كمالتدد بيم همذا وبيم عمذره إلم‬ ‫ثلثة أركان لطويلة‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬الواضممع الممت يعممذر فيهمما الممأمو م إلم ثلثممة أركان لطويلممة تسممعة ‪ ،‬نظممم‬ ‫بعرضهم مثانية منها فقال‪:‬‬ ‫إن شئت ضبطاً للذي شرعاً عذر <> حت ل ه ثلثة أركان اغتفر‬ ‫م ن ف وقراء ة لعجزه بطي <> أو شك هل وقرا وم ن لا نسي‬ ‫وصف موافقاً لسنة عدل <> وم ن لسكتة انتظاره حصل‬ ‫م ن نا م ف تهشهد أو اختلط <> علي ه تكبي الما م ما انرضبط‬ ‫كذا الذي يكدمل التهشهدا <> بعد إما م وقا م عن ه وقاصدا‬ ‫واللف ف أواخر السائل <> مقق فل تك ن بذاهل‬ ‫يعن أن الدممس الول وهي‪ :‬بطيممء القمراء ة لعجمز خلقمي ل لوسوسة إل إن‬ ‫صممار ت كاللقيممة كدممما بثمم ه فم التحفممة ‪ ،‬وم ن شممك فم الفاتممة وقبممل ركوع ه وبعممد ركوع‬ ‫إم ممام ه أو عكس مم ه ‪ ،‬وممم ن نس ممي الفات ممة ث م ت ممذكرها ك ممذلك ‪ ،‬وممم ن اش ممتغل بس ممنة ك ممدعاء‬ ‫الفتتمما ح ‪ ،‬وم ن انتظممر سممكتة الممما م ليقمرأ الفاتممة فلممم يسممكت ‪ ،‬يعممذر فيهمما الممأمو م الوافممق‬ ‫التصخلف لتا م الفاتة إل ثلثة أركان لطويلمة باتفماق ابم ن حجمر و ) م ر( وغيها ‪ ،‬وأمما‬ ‫الثلث الخيم ة وهي مم ن نما م فم تهشمهده الّولم متدمكنماً ‪ ،‬أو اختلمط عليم ه تكمبي ة المما م‬ ‫كممأعدمى أو ف م ظلدمممة ‪ ،‬بممأن وقمما م إمممام ه ممم ن السممجود فظنمم ه جلممس للتهشممهد ول يب م لمم ه‬ ‫الممال إل والممما م راكمع أو وقري ب أن يرك ع ‪ ،‬أو جلممس يكدمممل التهشممهد الول بعممد أن‬


‫وقمما م إمممام ه منمم ه ‪ ،‬والتاسممعة الممت ل م تممذكر ف م النظممم ممم ن نسممي القممدو ة ف م السممجود ول‬ ‫يتممذكر إل وإمممام ه راكمع ‪ ،‬فهممذه الربع رجح ) م ر( أنمم ه يعممذر فيهمما إيرض ماً كممالت وقبلهمما ‪،‬‬ ‫ووقمال ابمم ن حجممر‪ :‬حكدممم ه ف م غي م الهشممتدمل بتكدميممل التهشممهد حكممم السممبوق ‪ ،‬فيك ع معمم ه‬ ‫وتسقط عن ه الفاتة ‪ ،‬وأما الهشتغل بالتكدميل فل يعمذر ‪ ،‬بمل همو كدمم ن تلمف بل عمذر ‪،‬‬ ‫تبطل صلت ه بتصخلف ه بركني فعليي‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬تدرك الركعة بإدراك ركوعها مع المما م ‪ ،‬بهشمرط أن يكمب تكمبيتي أو‬ ‫واحد ة ‪ ،‬وينوي با الحرا م فقط ويتدمها ‪ ،‬وهو إل القيا م أوقرب ‪ ،‬ويطدمئ ن مع ه يقينماً ‪ ،‬وأن‬ ‫ل يكون الما م مدثاً ‪ ،‬ول ف ركعة زائد ة ‪ ،‬ول الثممان ممم ن صممل ة الكسمموف ‪ ،‬نعممم صمر ح‬ ‫) م ر( بإدراك الركعة بالركوع الثمان مم ن الركعمة الخيم ة منهما لغيم مصمليها ‪ ،‬فلمو شمك فم‬ ‫الطدمأنينة وقبممل ارتفماع الممما م بمل أو ظنهما ‪ ،‬وإن نظمر فيم ه الزركهشمي لم تسمب ركعتم ه فم‬ ‫الظهممر والثممان تسممب لن الصممل بقمماؤه فيمم ه ‪ ،‬وقممال ه ف م النهايممة ‪ ،‬بممل نقممل اللممي عمم ن‬ ‫الكفاية أن أكثر الئدمة وقائلون بعد م اشتاط لطدمأنينة الأمو م وقبل رفع الممما م مم ن الركوع‬ ‫وف ذلك فسحة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ف م كهشممف النقمماب‪ :‬والاصممل أن وقطممع القممدو ة تع متي ه الحكمما م‬ ‫الدمسة واجباً ‪ ،‬كأن رأى إمام ه متلبساً ببطممل وسنة لممتك الممما م سممنة مقصممود ة ‪ ،‬ومباحماً‬ ‫كممأن لط مّولم الم مما م ‪ ،‬ومكروهم اً مفوتم اً لفرض مميلة الدماع ممة إن ك ممان لغي م ع ممذر ‪ ،‬وحرام ماً إن‬ ‫تووقف الهشعار علي ه أو وجبت الدماعة كالدمعة اهم‪.‬‬ ‫صلة المسافر‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الرخص التعلقمة بالسمفر إحمدى عهشمر‪ :‬أربع منهما متصمة بالطويل فقمط‬ ‫وهي‪ :‬القصر والدمع والفطر ومسح الممف ثلثماً ‪ ،‬والبقيمة تعدمهدمما وهي‪ :‬أكممل اليتمة والتنفممل‬ ‫علممى الراحلممة وإسممقاط الصممل ة بممالتيدمم وترك الدمعممة وعد م القرضمماء لرضمّرا ت زوجة أخممذ ت‬ ‫بقرعة ‪ ،‬والسفر بالوديعة والعارية لعذر ‪ ،‬اهم تسهيل القاصد لعلوان الدموي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ضممابط مبيممح الممتخص ف م السممفر ممما ذكره السمميولطي بقمول ه‪ :‬فعممل‬ ‫الرخصممة مممت تووقمف علمم�� وج ود شمميء نظممر ف م ذلممك الهشمميء ‪ ،‬فممإن كممان تعممالطي ه ف م‬ ‫نفسمم ه حرام ماً امتنممع معمم ه الرخصممة وإل فل اه مم‪ .‬أي فالقصممر والدمممع رخصممة متووقفممة علممى‬ ‫السممفر ‪ ،‬والسممفر مهشممي ف م الرض ‪ ،‬فدمممت ح مر م الهشممي كممان سممفر معصممية فتدمتنممع جيممع‬ ‫الرخ ص ‪ ،‬وتريم الهشممي إممما لترضممييع حممق الغي م بسممبب ه ‪ ،‬كإبمماق الدملمموك ‪ ،‬ونهشمموز الزوج ة ‪،‬‬ ‫وسفر الفرع ‪ ،‬والدي ن بل إذن أصل ‪ ،‬ودائ ن حيث وجب استئذاندما ‪ ،‬وإما لتعدي ه بالهشممي‬ ‫عل ممى نفس مم ه أو غي ممه ‪ ،‬كإتع مماب النف ممس بل غ ممرض ‪ ،‬ورك وب البح ممر م ممع خهش ممية اللك ‪،‬‬


‫وسفر الرأ ة وحدها أو علمى دابمة أو سممفينة مغصمموبتي ‪ ،‬أو ممع إتعمماب الدابمة ‪ ،‬أو بمال‬ ‫الغي بل إذن ‪ ،‬وإما لقصد صاحب ه مّرماً كنهب ووقطممع لطريق ووقتمل بل حمق وبيممع حمّر‬ ‫ومسكر ومّد رم وحرير لستعدمال مر م ونوها ‪ ،‬همذا إن كمان البماعث وقصمد المر م المذكور‬ ‫فقممط أو مممع البمما ح ‪ ،‬لكمم ن البمما ح تبعماً بيممث لممو تعممذر المر م لم يسممافر ‪ ،‬فعلممم أن ممم ن‬ ‫سافر بنحممو الفيممون وقاصمداً بيعم ه مثلً لمم ن يظم ن اسممتعدمال ه فم ممّر م ‪ ،‬أو بيعمم ه لمذلك إن‬ ‫تممرد وقصممده بممأن ل م يكمم ن لمم ه غممرض س مواه أو كممان ‪ ،‬لكمم ن لممو عممد م وقصممد الفيممون لم‬ ‫يس ممافر ول ي ممتخص ‪ ،‬وحك ممم ص مماحب الس ممفينة ف م ذل ممك حك ممم الس ممافر ب مم ه ف م الرمم ة‬ ‫والتخص وعدمهدما‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬مسافة القصر مسي ة يومي معتدلي أو يو م وليلة ‪ ،‬ووقدر ذلك ثلمثائة‬ ‫وستون درجة ‪ ،‬وإذا وقسدمت الممدرج الممذكور ة علممى الفراسممخ السممتة عهشممر خممرج لكممل فرسخ‬ ‫اثنتممان وعهشممرون درجة ونصممف ‪ ،‬والفرس خ ثلثممة أميممال اه م ع ش ووقمدر السمماعة الفلكيممة‬ ‫خس عهشر ة درجة ‪ ،‬فحينئذ يكون الفرسخ مهشي ساعة ونصف ‪ ،‬واليل نصف ساعة‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬كم مسافة ما بي تري حرسها ال تعال ‪ ،‬ووقب نب الم همود عليم ه‬ ‫الصممل ة والسممل م؟ فإنمما نسممدمع ممم ن بعممض مهشمماينا أنمما مرحلتممان ‪ ،‬ول يقممض السمملف ف م‬ ‫ذلك احتيالطاً ‪ ،‬والهشهور التواتر عند أهل الهة الرضرمية أن الرحلتي ممم ن سمقاية مهشمميخ‬ ‫وقممرب حيممد وقاسممم إلم هممود ‪ ،‬وهو أبعممد مسممافة بنحممو ثلثممة أميممال ‪ ،‬والعدمممل عليمم ه سممابقاً‬ ‫ولحقم ماً ‪ ،‬فدم مم ن ك ممان م مم ن ذل ممك ال ممل أو مص ممعداً عن مم ه ترخم ص ‪ ،‬وممم ن ان ممدر عن مم ه لم م‬ ‫يممتخص ‪ ،‬فممالواب أنمما تققنمما ذلممك بالممذراع سممابقاً ‪ ،‬فإنمما أجرنا ثلثممة ممم ن ثقمما ت الهشممايخ‬ ‫وأذكي ممائهم فدمس ممحوها م مم ن خ ممارج عدمم مران تري م إلم م الق ممب الكري م س ممالكي لطريم ق يبح ممر ‪،‬‬ ‫فكممانت تلممك السممافة تفصمميلً ممم ن تريم إل م مسممجد إبراهيممم بمم ن السممقاف بممذراع اليممد‪:‬‬ ‫‪ ، 3705‬وإل حصم ن بلغيممث‪ ، 7475 :‬وإلم الجيممل‪ ، 13175 :‬وإلم سمقاية فمرط المبيع‪:‬‬ ‫‪ ، 15625‬وإل م م خهش ممم البرض مميع وغرفم ة ال ممبيب تقيقم ماً وك ذا إلم م بل ممد عين مما ت تقريبم مًا‪:‬‬ ‫‪ ، 35500‬وإل بلد وقسم‪ ، 43925 :‬وإل نر الون‪ ، 59075 :‬وإلم السمو م‪، 81900 :‬‬ ‫وإل عصم‪ ، 97000 :‬وإل فغدمة‪ ، 117075 :‬وإل يبحر‪ ، 121450 :‬وإل القبممة والقممب‬ ‫الكري وهو مدموع جيع تلمك السمافة‪ ، 152075 :‬ومعلمو م أن الرحلمتي مدموعهدمما بمذراع‬ ‫اليمد ‪ ، 28800‬فمإذا أسممقطت الّولم مم ن الثممان بقممي منم ه ‪ 135925‬عمم ن اثنيم وعهشمري ن‬ ‫ميلً ونو ثلثي ميل ‪ ،‬فحينئذ تكون السافة الذكور ة مرحلة ونو ميممل وثلممث ‪ ،‬وف ذلممك‬ ‫بون كبي ومالفة لمما تقممد م عمم ن السملف ‪ ،‬وهذا علمى مما اعتدمممده المما م النممووي مم ن أن‬ ‫اليل سمتة آلف ذراع ‪ ،‬أمما علمى مقمابل ه المذي صمحح ه ابم ن عبمد المب وغيممه كدممما يمأت‬ ‫ممم ن أن اليممل ثلثممة آلف ذراع وخسممدمائة فدمجدممموع الميممال ‪ 1680001‬وحينئممذ يكممون‬


‫التف مماو ت بي م ه ممذا ومس ممافة م مما بي م تريم ووقممب ه ممود‪ 15925 :‬وهمو وق ممدر م مما بي م تريم‬ ‫وسممقاية مهش مميخ التق ممد م ذكرهم ا تقريبم ماً ‪ ،‬وبممذلك ظه ممر أن م مما فعل مم ه الس مملف م مم ن العلدم مماء‬ ‫والولياء ‪ ،‬وأمروا ب ه م ن التخص بنحو القصر والدمممع لممزّوار هممذا النممب الكري علممى نبينمما‬ ‫وعلي مم ه أفرض ممل الص ممل ة والتس ممليم م مم ن تل ممك الس ممقاية وأعل ممى كدم مما م ممر ه ممو العتدم ممد ‪ ،‬وهمم‬ ‫القلدون في ه ‪ ،‬وكلمهم هو الجة ول يعتض عليهم ‪ ،‬وإن خممالفهم غيهم ‪ ،‬وقممال العلمممة‬ ‫علوي ب ن أحد الداد نقلً ع ن علممة المدنيا المبيب عبمد الرح ن بم ن عبمد الم بلفقيم ه‬ ‫الممذي بلممغ رتبممة الجتهمماد عمم ن أبيمم ه ومهشمماي ه ف م السممائل اللفيمما ت‪ :‬ل سمميدما فيدممما كممثر‬ ‫فيمم ه الختلف أن تعممويلهم وعدملهممم علممى ممما اسممتدمر عليمم ه فعممل السمملف الصممال العلممويي‬ ‫م ن العدمل ‪ ،‬وإن كان القول في ه مرجوحاً ‪ ،‬إذ هم أهل احتياط وورع وتقوى وتفممظ فم‬ ‫الدي ن وف العلم ف الرتبة العليا اهم ‪ ،‬وها أنا أنقل لك اختلفهم فم الميمال ‪ ،‬وقمال فم‬ ‫التحفممة‪ :‬واليممل سممتة آلف ذراع ‪ ،‬كممذا وقممالوه هنمما ‪ ،‬واعممتض بممأن الممذي صممحح ه ابمم ن عبممد‬ ‫الممب وهو ثلثممة آلف وخسممدمائة هممو الوافممق لمما ذكروه فم تديممد ممما بيم مكممة ومنمم ‪،‬‬ ‫وه ي ومزدلفممة ‪ ،‬وه ي وعرف ة ومكممة والتنعيممم والدينممة ووقبمماء واحممد بالميممال اه مم‪ .‬ويمرّد بممأن‬ ‫الظاهر أنم ف تلك السافا ت وقلدوا الددي ن لا ممم ن غيم اختبارها لبعممدها عمم ن ديممارهم‬ ‫اهم‪ .‬وعبار ة القلئمد ووقدر النمووي وغيمه اليمل بسمتة آلف ذراع ‪ ،‬وقمال الهشمريف السمدمهودي‬ ‫فم تاريخ الدينممة وهو بعيممد جممدًا‪ :‬بممل اليممل ثلثممة آلف ذراع وخسممدمائة ‪ ،‬كدممما صممحح ه‬ ‫ابمم ن عبممد الممب ‪ ،‬وهو الوافممق لمما ذكروه ممم ن السممافا ت ‪ ،‬يعن م المماّر ة فم عبممار ة التحفممة فم‬ ‫تديدهم لا بالميال ‪ ،‬ووقيل‪ :‬همو ألمف ذراع باليمد وهو ذراع إل مثم ن بالديمد اهمم‪ .‬أوقمول‪:‬‬ ‫ووقد جرب عندنا بالذرع فنقص مما ذكروا مم ن كممون ه مرحلممتي عدمما ذكره النممووي بكمثي ‪،‬‬ ‫فلعل كل م السدمهودي أوفق لذلك انتهت‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يمموز الممتخص للدمسممافر ‪ ،‬إل بعممد ممماوز ة السممور والنممدق عنممد‬ ‫فقده ‪ ،‬أو التحمويط ولو بمتاب إن اختمص كمل بحمل ل إن جمع وقمرى ‪ ،‬فمإن لم يكم ن‬ ‫شيء م ن ذلك بهشرلط ه فبدمجاوز ة عدممران البلممد وهو آخممر الممدور ‪ ،‬وإن اتصمملت بمم ه مقممابر‬ ‫أو ملعمب الصمبيان أو خمراب ذهبمت أصمول ه ‪ ،‬واعلمم أن سمفر السمفينة مم ن النمدى المذي‬ ‫بي بيو ت البلد مبدؤه خروجها م ن العدمران ‪ ،‬وحينئمذ يمتخص مم ن فيهما بجمرد خروجهمم ‪،‬‬ ‫هممذا إن ل م ينتظممروا أحممداً بالبلممد ‪ ،‬أو وقصممدوا انتظمماره برحلممتي ‪ ،‬ل إن خرج وا وقاصممدي ن‬ ‫انتظم مماره بحم ممل وقري م ب أو السم ممي وقليلً وقليلً حم ممت يم ممأت النتظم ممر ‪ ،‬فل يرخم ص لم ممم ف م م‬ ‫مهشمميهم وووقمموفهم إل م ميئمم ه ‪ ،‬كدم مما أنممم بعممد وصممولم الرحل ممتي فيدممما تق ممد م ل يممتخص‬ ‫أيرضاً م ن نيت ه عد م السفر إذا ل يىء التصخلف ‪ ،‬أو وقصد انتظمماره أربعممة إيمما م صممحا ح ‪،‬‬


‫أو عل ممم ع ممد م ميئ مم ه وقبله مما ‪ ،‬ف ممإن تووقممع وص م ول ه ك ممل ووقممت ونيت مم ه الس ممفر إن لم م ي ممأ ت‬ ‫ترخص إل مثانية عهشر يومًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقولم وأّولم السفر ماوز ة السور ال ‪ ،‬وقال ابمم ن حجمر‪ :‬سمواء سممافر بمّرا‬ ‫أو بمراً ‪ ،‬واعتدمممد ) م ر( فيدممما إذا سممافر فم البحممر التصممل سمماحل ه بالبلممد ووقد سممافر فم‬ ‫عرض ه ‪ ،‬أن ه ل بد م ن جري السفينة أو الزورق إليها آخر مر ة وإن ل يصل إليهمما اه م‬ ‫جل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ونوه )ب(‪ :‬مت انقطع سفر السافر بأن أوقا م ببلممد أربعممة أيمما م‬ ‫صحا ح بل تووقع سفر ‪ ،‬أو مثانية عهشر م ن التووقع ‪ ،‬أو نوى إوقامة الربعة حممال دخمول ه ‪،‬‬ ‫أو اشتغل بنحو بيع يغلب على ظن ه أن ه يتاجها انقطع ترخص ه بالقصر والدمع والفطر‬ ‫وغي ذلك ‪ ،‬فتلزم ه الدمعة حينئذ لك ن ل يعد م ن الربعي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ش(‪ :‬أوقمما م المماج بكممة وقبممل الووقموف دون أربعممة أيمما م صممحا ح ل م‬ ‫ينقطع سفره وحينئذ فل ه التّخ صم ف خروج ه بعرفا ت ‪ ،‬وإن كممان نيتمم ه الوقاممة بكمة بعمد‬ ‫الممج ‪ ،‬إذ ل ينقطممع سممفره بممذلك حممت يقيممم الوقامممة الممؤثر ة علممى العتدمممد ‪ ،‬زاد ش‪ :‬وهذا‬ ‫كدمما لمو خمرج لعرفا ت ونيتم ه الرحيمل بعمد المج فيكمون همذا ابتمداء سمفره ‪ ،‬فيمتخص مم ن‬ ‫حينئذ أيرضاً ‪ ،‬فالاصمل فم السمافر المارج إلم عرفا ت أنم ه إن انقطمع سمفره وقبمل خروج ه‬ ‫وكان نيت ه الوقامة بعد الج ل يتخص وإل ترخص بسائر الرخص‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬التما م أفرضمل مم ن القصمر إل إن وقصمد ثلث مراحمل وإن لم يبلغهما‬ ‫خروج اً ممم ن خلف أب م حنيفممة القائممل بوجوب القصممر ‪ ،‬نعممم حقممق الكممردي أن الثلث‬ ‫الراحل عنده بقدر مرحلتي عندنا ‪ ،‬وحينئذ فالقصمر أفرضممل مطلقماً اه م باعهشمم ن‪ .‬ووقال بمج‪:‬‬ ‫وحيث ندب القصر فهو أفرضل ولو كممان مقيدمماً ببلمد إوقامممة غيم مممؤثر ة لنم ه فم حكمم‬ ‫السممافر اه م ومل أفرضمملية القصممر ممما لم تفممت بسممبب ه الدماعممة بممأن لم توجد إل خلممف‬ ‫متّم ‪،‬م وإل فدمراعاتا أول إن لم يبلمغ سممفره ثلث مراحمل ‪ ،‬وكذا إن بلغهمما خلفماً لبمم ن‬ ‫مرمة اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ينقطممع السممفر بنيممة الرج وع إل م ولطنمم ه ولمو ممم ن مرحلممتي علممى‬ ‫العتدمممد كدممما ف م التحفممة والنهايممة ‪ ،‬ورج ح ف م الفتممح وشم ر ح الممروض و ) م ر( ف م ش مر ح‬ ‫البهجة عد م انقطاع ه إل إن كان مم ن وقمرب ‪ ،‬كدمما ل يرضممر لغيم المولط ن مطلقماً اتفاوقماً ‪،‬‬ ‫بممل وق ممال البلقين م والعراوقي ممون ل مطلق ماً ولممو ل ممولطن ه ‪ ،‬وهمذا ف م ني ممة الرج وع وقبممل وصممول‬ ‫القصد ‪ ،‬أما بعده فيتخص ما ل ينو إوقامة تقطع السفر‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ضممابط انقطمماع السممفر بعممد اسممتجدماع شممرولط ه بأحممد خسممة أشممياء ‪،‬‬ ‫بوصول ه إلم مبمدأ سمفره مم ن سمور أو غيمه ‪ ،‬وإن لم يمدخل ه إن رجع مسمتقلً كدمما فم‬


‫التحفة ‪ ،‬وألطلق ه ف غيها م ن مسافة القصر لولطن ه مطلقاً ‪ ،‬أو لغيمه ووقصمد إوقاممة مطلقمة‬ ‫أو أربعة أيا م صحا ح ‪ ،‬وبجرد شروع ه ف الرجوع إل ما ذكر م ن دونا بالهشرط التقممد م‬ ‫ل ‪ ،‬وكذا‬ ‫فم الثانيممة ‪ ،‬وبنيممة إوقامممة الربعممة ب��ضع غيم الممذي سممافر منمم ه وقبممل وص ول ه مسممتق ً‬ ‫عن ممده أو بع ممده وهمو م مماكث ‪ ،‬وبإوقام ممة أربع ممة أي مما م كوام ممل أو مثاني ممة عهش ممر ص ممحاحاً إن‬ ‫تووقع وقرضمماء ولطره وقبممل مرضممي أربعممة أيمما م ث م تووقع ذلممك وقبلهمما ‪ ،‬وهكممذا إلم أن مرضممت‬ ‫ال ممد ة ال ممذكور ة ‪ ،‬فتلصخ ممص أن انقط مماع ه بواح ممد ة م مم ن الدمس ممة ال ممذكور ة ‪ ،‬وف م ك ممل واح ممد ة‬ ‫مسألتان ‪ ،‬وكل ثانية تزيد على أولها بهشرط اهم كردي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬جمموز الزن كممأب حنيفممة القصممر ولو للعاصممي بسممفره ‪ ،‬إذ هممو عزية‬ ‫عنممدها وفيمم ه فسممحة عظيدمممة ‪ ،‬إذ ينممدر غايممة النممدور مسممافر غي م عمماص ‪ ،‬كدممما لممو كممان‬ ‫عليمم ه ديمم ن حمماّل وه و مليممء إل بظمم ن رض ا دائنمم ه ومنعمما الدمممع مطلق ماً إل ف م النسممك‬ ‫بعرفة ومزدلفة ‪ ،‬ومذهبنا كدمالك وأحد منع ه للعاصممي ‪ ،‬فصممار الدممع للعاصممي متنعماً اتفاوقماً‬ ‫فليتنب ه ل ه اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬شممرط القصممر أن ل يقتممدي بتممم ‪ ،‬فممإن اوقتممدى بمم ه صممح ولزم ه‬ ‫التمما م ‪ ،‬وإن نمموى القصممر وعلممم أن إمممام ه متمّم كدممما فم اليعمماب خلفماً لحممد الرملممي ‪،‬‬ ‫نعم الحوط أن ل ينوي حينئذ خروجاً م ن اللف ‪ ،‬وإذا اوقتدى بتمّم لزم ه التمما م فم‬ ‫تلك الصل ة ل فيدما بعدها ‪ ،‬وإن جعهدما تقدياً أو تأخياً ‪ ،‬ويوز اوقتممداء التممم بالقاصممر‬ ‫إجاعاً ‪ ،‬ول يلز م الما م التا م والفرق جلّي ‪.‬م‬ ‫)مسممألة(‪ :‬صمملى مقصممور ة أداء خلممف ممم ن يصمملي مقصممور ة وقرضمماء كظهممر خلممف‬ ‫عهشمماء وقصممر بلفمم ه خلممف تامممة ولمو ف م نفسممها كصممبح أو سممنتها فيلزم ه التمما م وإن‬ ‫كانا مسافري ن‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬شممروط جممع التقممدي سممبعة‪ :‬الربعممة الهشممهور ة ممم ن البممداء ة بممالول ونيممة‬ ‫الدمع فيها ‪ ،‬والوال ة ‪ ،‬ودوا م السفر إل عقد الثانيمة ‪ ،‬وي زاد ووقت الول ‪ ،‬فلمو خمرج أثنماء‬ ‫الثاني ممة أو ش ممك فم م خروجم ه بطل ممت لبطلن الدم ممع ‪ ،‬وق ممال ه ال ممدابغي و ب ممج ‪ .‬ورده اب مم ن‬ ‫حجممر و سممم والعلممم بموازه كالقصممر ‪ ،‬وظ ن صممحة الول لتصخممرج صممل ة التحيم ة ‪ ،‬وفاوقممد‬ ‫الطهمموري ن ‪ ،‬وك ل ممم ن يلزم ه القرضمماء ‪ ،‬فليممس لممم جممع التقممدي ‪ ،‬كدممما ف م الفتممح والمممداد‬ ‫والطيمب والسممنوي ‪ ،‬ووقال فم التحفمة‪ :‬وفيم ه نظمر ظماهر ‪ ،‬لن الول ممع ذلمك صمحيحة ‪،‬‬ ‫وفم النهاي ممة وفي مم ه ووقف ممة إذ الهش ممرط ظ مم ن ص ممحة الول م وهممو موجم ود هن مما ‪ ،‬واوقتص ممر فم م‬ ‫شم ممرحي النه م ممج و ) م ر( ف م م ش م ممرحي البهج م ممة والزب م د عل م ممى التحي مم ة فق م ممط اهم م م كم ممردي‬ ‫وباعهش ن‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬صمملى الظهممر ثم أعادهمما مممع جاعممة جمماز تقممدي العصممر معهمما حينئممذ‬ ‫بهشرلط ه ‪ ،‬وقال ه عبد ال ب ن أحد مرمة وخالف ه اب ن حجر فرجح عد م الواز‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬لنمما وقممول ب مواز الدمممع ف م السممفر القصممي اختمماره البنممدنيجي ‪ ،‬وظماهر‬ ‫الممديث جموازه ولو فم حرضمر كدممما فم شمر ح مسمملم ‪ ،‬وحكممى الطمماب عمم ن أبم إسممحاق‬ ‫ج موازه ف م الرضممر للحاجممة ‪ ،‬وإن ل م يكمم ن خمموف ول مطممر ول مممرض ‪ ،‬وبم ه وقممال ابمم ن‬ ‫النممذر اهم م وقلئممد‪ .‬وعم ن الممما م مالممك روايممة أن ووقمت الظهممر يتممد إل م غممروب الهشممدمس ‪،‬‬ ‫ووقال أبو حنيفة‪ :‬يبقى إلم أن يصممي الظمل مثليم ثم يمدخل العصمر ‪ ،‬ذكره المرّداد ‪ ،‬وكان‬ ‫سيدنا القطب عبمد الم المداد يمأمر بعمض بنمات ه عنمد اشمتغالا بنحمو ملمس النسماء بنيمة‬ ‫تأخي الظهر إل ووقت العصر‪.‬‬ ‫]تنممبي ه[‪ :‬وقممد اشممتلطوا الدماعممة فم الدمممع بممالطر ‪ ،‬والتجمم ه اختصاصممها بممزء ممم ن‬ ‫أول الثانيممة ‪ ،‬وإن انفممرد فم باوقيهمما ولو وقبممل تمما م ركعممة ل فم الول إذ هممي واوقعممة فم‬ ‫ووقتهما علمى كمل حمال ‪ ،‬ول بمد مم ن نيمة المما م الماممة ‪ ،‬وإل لم تنعقمد صملت ه كدممأمو م‬ ‫علم ب ه ‪ ،‬وأن ل يتبالطأ الأمومون ع ن الما م بيث ل يدركوا مع ه ما يسع الفاتة وقبل‬ ‫ركوع ه كدما نقل ه سم ع ن ) م ر( وقال ه باجوري‪.‬‬ ‫صلة المريض‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ج مموز القاض ممي حس ممي والط مماب الدم ممع ب ممالرض والوحم ل ‪ ،‬واستحس ممن ه‬ ‫الرويان ووق واه فم الدممموع ‪ ،‬واختمماره فيمم ه وف غيممه فم الممرض تبع ماً للدمتممول ‪ ،‬ورجحمم ه أبممو‬ ‫شممكيل ‪ ،‬وهو مممذهب مالممك وأحممد ووقمول للهشممافعي ‪ ،‬ونقممل ف م الدممموع عمم ن جممع ج موازه‬ ‫بدما وبالوف والريح والظلدمة اهم وقلئممد‪ .‬وف السمن الصختمار جمواز الدممع بمالرض ‪ ،‬وعليمم ه‬ ‫يراعممى الرف ق بمم ه ‪ ،‬فدممم ن يممم ووقممت الثانيممة وقممدمها بهشممروط جممع التقممدي ف م الطممر وإل‬ ‫أخرهم ا اهم مم‪ .‬ووق م ول ه‪ :‬بهش ممروط ج ممع الط ممر ظ مماهر إلطلوق مم ه يقترض ممي اشم متاط الدماع ممة ك ممالدمع‬ ‫بممالطر ‪ ،‬ول أر ممم ن نبمم ه علممى ذلممك فتأمممل اهم م جممل‪ .‬ويهشممتط وج ود الممرض أول الول‬ ‫وآخرها ‪ ،‬وأول الثانية ل فيدما عدا ذلك اهم إمداد‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يممب علممى الريض أن يممؤدي الصمملوا ت الدمممس مممع كدمممال شممرولطها‬ ‫وأركان م مما واجتن م مماب مبطلت م مما حس م ممب وق م ممدرت ه وإمك م ممان ه ‪ ،‬ول مم ه الل م مموس ث م م الضم ممطجاع ث م م‬ ‫الستلقاء والياء إذا وجد ما تبيح ه على ممما وقمرر فم الممذهب ‪ ،‬فممإن كممثر ضمرره واشممتد‬ ‫مرض ه وخهشي ترك الصل ة رأساً فل بأس بتقليممد أبم حنيفممة ومالممك ‪ ،‬وإن فقممد ت بعممض‬ ‫الهشروط عندنا‪ .‬وحاصل ما ذكره الهشيخ مدمد ب ن خات ف رسالت ه فم صممل ة الريض أن‬ ‫مممذهب أبم حنيفممة أن الريض إذا عجممز عمم ن اليمماء برأسمم ه جمماز لمم ه تممرك الصممل ة ‪ ،‬فممإن‬


‫شفي بعد مرضي يو م فل وقرضاء علي ه ‪ ،‬وإذا عجز ع ن الهشروط بنفس ه ووقدر عليها بغيه‬ ‫فظمماهر الممذهب وهو وقممول الصمماحبي لممزو م ذلممك ‪ ،‬إل إن لقتمم ه مهشممقة بفعممل الغيمم ‪ ،‬أو‬ ‫كانت النجاسة ترج من ه دائدماً ‪ ،‬ووقال أبمو حنيفمة‪ :‬ل يفمتض عليم ه مطلقماً ‪ ،‬لن الكلمف‬ ‫عنده ل يعد وقادراً بقدر ة غيممه ‪ ،‬وعليمم ه لمو تيدممم العمماجز عم ن الوضوء بنفسم ه ‪ ،‬أو صملى‬ ‫بنجاسممة أو إل م غي م القبلممة مممع وجود ممم ن يسممتعي بمم ه ول يممأمره صممحت ‪ ،‬وأممما مالممك‬ ‫فدمقترضممى مممذهب ه وج وب اليمماء بممالطرف أو بممإجراء الرك ان علممى القلممب ‪ ،‬والعتدمممد ممم ن‬ ‫مممذهب ه أن لطهممار ة البممث ممم ن الثمموب والبممدن والكممان سممنة ‪ ،‬فيعيممد اسممتحباباً ممم ن صمملى‬ ‫عال ماً وقممادراً علممى إزالتهمما ‪ ،‬ومقابلممة الوج وب مممع العلممم والقممدر ة ‪ ،‬وإل فدمسممتحب ممما دا م‬ ‫الووقت فقط ‪ ،‬وأما لطهار ة الدث فإن عجز ع ن استعدمال الاء لوف حدوث مممرض أو‬ ‫زيادت ه أو تأخي بممرء جماز المتيدمم ول وقرضمماء عليم ه ‪ ،‬وكذا لمو عمد م مم ن ينمماول ه الماء ولو‬ ‫بممأجر ة ‪ ،‬وإن عجممز عمم ن المماء والصممعيد لعممدمهدما أو عممد م القممدر ة علممى اسممتعدمالدما بنفسمم ه‬ ‫وغي ممه س ممقطت عن مم ه الص ممل ة ول وقرض مماء اهم مم‪ .‬واعل ممم أن ال م م مطل ممع عل ممى م مم ن ترخم ص‬ ‫لرضرور ة ‪ ،‬وم ن هو متهاون بأمر رب ه ‪ ،‬حت وقيل‪ :‬ينبغي للنسان أن ل يأت الرخصممة حممت‬ ‫يغلب على ظن ه أن ال تعال يب من ه أن يأتيها لا يعلم ما لممدي ه ممم ن العجممز ‪ ،‬والم‬ ‫يعلممم العممذور ممم ن الغممرور ‪ ،‬اه م ممم ن خاتممة الرسالة العلوية للهش مريف عبممد ال م بمم ن حسممي‬ ‫ب ن لطاهر علوي‪.‬‬ ‫صلة الجمعة‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬إوقامة الدمعة فرض عي على كل مسلم مكلمف إل أربعمة كدمما‬ ‫فم الممديث ‪ ،‬فحينئممذ إذا كممان ف م وقرية أربعممون كمماملون وجبممت عليهممم إوقامتهمما ببلممدهم ‪،‬‬ ‫وح ر م عليهممم تعطيلهمما والسممعي لبلممد أخممرى إل لعممذر شممرعي ‪ ،‬وي ر م علممى بعرضممهم السممفر‬ ‫إذا تعطلممت بغيبتمم ه إل لاجممة ‪ ،‬ويظهممر ضممبطها بممالغرض الصممحيح ‪ ،‬ويب علممى كممل ممم ن‬ ‫لمم ه وقممدر ة القيمما م عليهممم بممذلك ونيهممم عمم ن تعطيلهمما وإل كممان شمريكاً لممم اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وف‬ ‫حاشية الهشروقاوي‪ :‬إذا سافر يو م الدمعة مع إمكانا ف لطريق ه ل يممأث ‪ ،‬وإن لمز م تعطيلهمما‬ ‫على أهلها إذ ل يلز م الهشصخص تصمميل الدمعممة لغيممه ‪ ،‬وهل يلزم ه فعلهمما حينئمذ أ م ل ‪،‬‬ ‫لنمم ه صممار مسممافراً وهو ل تلزم ه ‪ ،‬ذكر ف م الن موار ممما يفيممد اللممزو م ‪ ،‬نعممم إن شممرع فم‬ ‫السفر وقصد تركها فل إشكال ف حرمت ه اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬يمموز لمم ن ل تلزم ه الدمعممة كعبممد ومسممافر وام مرأ ة أن يصمملي الدمعممة‬ ‫بممدلً عمم ن الظهممر وتزئ ه ‪ ،‬بممل هممي أفرضممل لنمما فممرض أهممل الكدمممال ‪ ،‬ول تمموز إعادتمما‬


‫ظهراً بعد حيث كدملمت شمرولطها ‪ ،‬كدمما ممر عم ن فتماوى ابم ن حجمر ‪ ،‬خلفماً لمش ‪ ،‬وكدمما‬ ‫يأت ع ن ي ج أيرضًا‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬سممافر سممفراً وقصممياً فممدخل بلممداً ول ينممو بمما الوقامممة ل م تلزم ه‬ ‫الدمعة فيها إذ حكم السفر باق علي ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ف الحياء حديث‪" :‬م ن سافر ليلة الدمعة دعا عليم ه ملكماه"‪ .‬والظماهر‬ ‫أن الراد بالسفر الذي تفو ت ب ه الدمعة اهم ح ل‪ .‬ووقول ه‪ :‬دعا علي ه ال أي وقال ل ه‪ :‬ل‬ ‫ناه ال م ن سفره ول أعان ه على وقرضاء حوائج ه اهم شوبري‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬سئل اب ن حجر‪ :‬هل تلز م البوسي إوقامة الدمعة ف البس؟ فأجاب‪:‬‬ ‫بأن القياس لزومها إذا وجد ت شروط الوجوب والصممحة ول يممش فتنممة ‪ ،‬خلفماً للسممبكي‬ ‫وممم ن تبع مم ه ‪ ،‬ول يبع ممد أن يم مّوز ع ممذر الب ممس تع ممددها فيفعلونمما م ممت ش مماءوا ول ح ممرج‬ ‫عليه ممم اه مم‪ .‬لكن مم ه رج ح ف م التحف ممة كل م الس ممبكي وق ممال‪ :‬ومثله ممم الرضم ى والعدم ممي للع ممذر‬ ‫السقط للجدمعة ‪ ،‬ونقل بج ع ن ) م ر( جواز التعدد ‪ ،‬ونقل ه ف الوقناع ع ن السنوي‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ووقمع حممرب واختلف بي م جنممدي ن ف م بلممد ة وتمزب كممل ‪ ،‬وخ اف‬ ‫بعممض الرعيممة ممم ن حرضممور الدمعممة ف م جامعهمما الصمملي ‪ ،‬فأحممدثوا جعممة ف م ملهممم غي م‬ ‫الدمعمة الصملية ‪ ،‬حمر م عليهممم إوقامتهما والممال ممما ذكر فرضملً عم ن نممدبا أو أنما تلزمهمم ‪،‬‬ ‫إذ ل يقل أحمد ممم ن أئدممة المذهب إن العمذوري ن بعمذر ممم ن أعمذار الدمعمة والدماعمة إذا‬ ‫اجتدمممع منهممم أربعممون ف م جممانب ممم ن البلممد ة الواحممد ة يلزمهممم أن يقيدم موا جعممة ‪ ،‬بممل ول‬ ‫ممم ن أئ��مممة الممذاهب الثلثممة ‪ ،‬إل ممما نقممل عمم ن الممما م أحممد ممم ن ج مواز تعممددها للحاجممة ‪،‬‬ ‫وإنمما اللف فيدممما إذا كممان العممذورون بحممل يمموز فيمم ه تعممدد الدمعممة ‪ ،‬كدممما يعلممم ممم ن‬ ‫عبممار ة التحفممة وغيه ا‪ .‬والاصممل ممم ن كل م الئدمممة أن أسممباب ج مواز تعممددها ثلثممة‪ :‬ضمميق‬ ‫م ممل الص ممل ة بي ممث ل يس ممع التدمعيم م ل مما غالبم ماً ‪ ،‬والقت ممال بيم م الفئ ممتي بهشم مرلط ه ‪ ،‬وبع ممد‬ ‫ألطراف البلد بأن كان بحل ل يسدمع من ه النداء ‪ ،‬أو بحل لو خرج من ه بعممد الفجممر‬ ‫ل م يممدركها ‪ ،‬إذ ل يلزم ه السممعي إليهمما إل بعممد الفجممر اه مم‪ .‬وخ الف ه ي فقممال‪ :‬يمموز بممل‬ ‫يمب تعمدد الدمعممة حينئممذ للصخمموف الممذكور ‪ ،‬لن لفمظ التقاتمل نممص فيمم ه بصوص ه ‪ ،‬ولن‬ ‫الوف داخل تمت وقمولم‪ :‬إل لعسممر الجتدمماع ‪ ،‬فالعسممر عما م لكمل عسمر نهشممأ عم ن الممل‬ ‫أو خ ممارج ه؟ وانص ممار التع ممدد فم م الثلث الص ممور ال ممت اس ممتدل ب مما الي ممب التق ممد م لي ممس‬ ‫حقيقة ‪ ،‬إذ ل يصر العذر ف التحفة والنهاية وغيها بل ضبطوه بالهشقة ‪ ،‬وهذا الصممر‬ ‫إممما ممم ن الصممر الممازي ل القيقممي إذ هممو الكممثر ف م كلمهممم ‪ ،‬أو ممم ن بمماب حصممر‬ ‫المثل ممة ‪ ،‬فالرض مميق لك ممل عس ممر نهش ممأ ع مم ن ال ممل والبع ممد ‪ ،‬ولك ممل عس ممر نهش ممأ ع مم ن الطريم ق‬


‫والتقاتل ولغيها ‪ ،‬كالوف على النفس والال والر الهشديد والعداو ة ونوها ممم ن كممل ممما‬ ‫في ه مهشقة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :(:‬ل يمموز دخممول الدمعممة إل مممع تيقمم ن بقمماء المووقت ‪ ،‬فلممو شممك فم‬ ‫ضيق ه ع ن واجب خطبتي وركعتي صلوا ظهرًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬صر ح ف التحفة والنهاية بأن ه لمو أممر المما م بالبمادر ة بالدمعمة أو‬ ‫تأخيها فالقيمماس وجوب امتثممال أمممره ‪ ،‬وال مراد بالبممادر ة أمممره بفعلهمما وقبممل الممزوال كدممما هممو‬ ‫مممذهب أح ممد ‪ ،‬وبعممدمها أم ممره ب ممإخراج شمميء منهمما عمم ن ووقممت الظهممر كدم مما هممو مممذهب‬ ‫مالك‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ي(‪ :‬الم مراد بالط ممة م ممل مع ممدود م مم ن البل ممد أو القريم ة ب ممأن لم م ي ممز‬ ‫للدمسممافر القصممر فيمم ه ‪ ،‬ولو تعممدد ت مواضممع وتيممز كممل باسممم فلكممل حكدممم ه إن مممد كممل‬ ‫وقري ة مسممتقلة عرف اً ‪ ،‬بيممث لممو خممرج السممافر ممم ن أحممدها إل م جهممة أخممرى عممد مسممافراً‬ ‫ل ‪ ،‬كالق ممابر‬ ‫عرفم اً ب ممأن فص ممل بينهدم مما فاص ممل ولممو بنح ممو ذراعيم م إن ع ممده الع ممرف فاصم م ً‬ ‫وملعممب الص ممبيان ومط مر ح الرم اد والنمماخ والن ممادي ومممورد ال مماء وال مزارع ‪ ،‬أو ل م يفصممل ممما‬ ‫ذكر ‪ ،‬لكمم ن لم يتصممل دورها التصممال الغممالب فم دور البلممدان ‪ ،‬ولذا لممو تفروقت البنيممة‬ ‫بيث ل تعد متدمعة ف العرف ل تصح إوقامة الدمعممة بمما ‪ ،‬ولو فصمملت بيممو ت الكفممار‬ ‫بي بيو ت السلدمي ف بلد ة واحد ة ل تعمد بلمدي ن ‪ ،‬كدمما لممو كممانت القمابر وما بعممدها‬ ‫بي م ال ممدور ‪ ،‬أو ك ممان الفص ممل يس ممياً ولممو بنه ممر إن ع ممد الع ممرف م مما عل ممى ج ممانبي ه وقريم ة‬ ‫واحممد ة ‪ ،‬لكونا مممع فصمملها تسممدمى بيوت اً متدمعممة اجتدممماع الممدور فم غممالب القممرى ‪ ،‬كنهممر‬ ‫دجلممة المماري بيم شممقي بغممداد ‪ ،‬ل كالنيممل الفاصممل بيم الروضة ومصممر العتيقممة ‪ ،‬ويدمممل‬ ‫وقولم إن النهمر ل يعمد حمائل وإن كمب علمى عمرض لم يفحمش كدمما ذكرنا ‪ ،‬أو علمى‬ ‫الط ممول والعدم ممق ولممو بع ممد ت ألط مراف البل ممد ج ممداً بي ممث ل ممو خ ممرج منه مما بعممد الفجممر ل م‬ ‫يدركها جاز التعدد مطلقًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬لو كان بعض الأمومي خارج الطبة اشتط تقمد م إحمرا م أربعيم‬ ‫ممم ن هممو داخلهمما علممى إحرامهممم ‪ ،‬بنمماء علممى ممما رجحمم ه البغمموي ممم ن اش متاط تقممد م إحمرا م‬ ‫م ن تنعقد بم الدمعة على م ن ل تنعقد بم اهمم‪ .‬وقلممت‪ :‬ورجح ابم ن حجمر فم كتبم ه و‬ ‫) م ر( وأبممو مرمة عممد م الشمتاط خلفماً للهشمميخ زكريا ‪ ،‬وقممال أبممو مرمة‪ :‬فل يسمم ن الممروج‬ ‫م ن هذا اللف لرضعف ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يهشتط ف الدمعة أن تقا م بأربعي وإن كان بعرضهم وقد صلها فم‬ ‫بلد ة أخرى على ما بث ه بعرضهم ‪ ،‬أو م ن ال ن كدمما وقمال ه القدممول اه م تفمة‪ .‬ووق ول ه‪ :‬وإن‬ ‫كممان وقممد صمملها الم اعتدمممده فم القلئممد و ) م ر( وقممال أبممو مرمة‪ :‬إن القممرى الممت يتممم‬


‫العممدد فيهمما تممار ة وينقممص أخممرى ‪ ،‬إذا حرضمرها شممصخص بعممد إحمرا م أهلهمما فهشممك هممل هممم‬ ‫ف جعمة أو فم ظهمر ول تكم ن ثم وقرينمة كجهمر بمالقراء ة ل يصمح إحرامم ه بالدمعمة بمل‬ ‫بالظهر ‪ ،‬لن الهشك ينع الحرا م بالدمعمة ‪ ،‬بلف مما لمو أحمر م بالدمعمة فم حالمة جمواز‬ ‫الحرا م با ث تبي فقدان شرط فتنعقد ظهراً اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ونوه ج‪ :‬مت كدملت شروط الدمعة بأن كان كمل مم ن الربعيم‬ ‫ذكم راً ح مراً مكلف ماً مس ممتولطناً بحله مما ل ينق ممص ش مميئاً م مم ن أرك ان الص ممل ة وشممرولطها ‪ ،‬ول‬ ‫يعتقممده سممنة ‪ ،‬ول يلزم ه القرضمماء ‪ ،‬ول يبممدل حرف اً بمملآخر ول يسممقط ه ‪ ،‬ول يزيد فيهمما ممما‬ ‫يغي العن ‪ ،‬ول يلح ن با يغيه وإن ل يقصر ف التعلممم كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬خلفماً‬ ‫ل م ) م ر( ل م تممز إعادتمما ظه مراً ‪ ،‬بلف ممما إذا ووقع ف م صممحتها خلف ولو فم غيم‬ ‫المذهب ‪ ،‬فتسمّ ن إن صمحت الظهمر عنممد ذلمك الصخممالف ‪ ،‬ككمل صمل ة ووقع فيهمما خلف‬ ‫غي شمماذ ‪ ،‬ويلمز م العممال إذا اسممتفت فم إوقاممة الدمعمة ممع نقممص العمدد أن يقممول‪ :‬مممذهب‬ ‫الهشممافعي ل يمموز ‪ ،‬ث م إن ل م يمتتب عليمم ه مفسممد ة ول تسمماهل جمماز لمم ه أن يرشد ممم ن‬ ‫أراد العدمممل بممالقول القممدي إليمم ه ‪ ،‬ويوز للممما م إلمزا م تممارك الدمعممة كفممار ة إن رآه مصمملحة‬ ‫ويصرفها للفقراء اهم‪ .‬وعبار ة ك ‪ :‬وإذا فقد ت شروط الدمعة عند الهشافعي ل يب فعلهما‬ ‫بل ير م حينئذ لن ه تلبس بعباد ة فاسمد ة ‪ ،‬فلمو كمان فيهمم أممي تم العمدد بم ه لم تصمح‬ ‫وإن لم يقصممر فم التعلممم كدممما فم التحفممة ‪ ،‬خلفماً لهشمر ح الرشاد و ) م ر( بلف ممما‬ ‫لو كانوا كلهم أميي والما م وقارىء فتصح ‪ ،‬وإذا وقلد الهشممافعي مم ن يقممول بصمحتها مم ن‬ ‫الئدمة مع فقد بعض شرولطها تقليداً صحيحاً مستجدمعاً لهشرولط ه جاز فعلها بممل وجب‬ ‫حينئمذ ‪ ،‬ثم يسمتحب إعادتما ظهمراً ولو منفمرداً خروج اً مم ن خلف مم ن منعهما ‪ ،‬إذ المق‬ ‫أن الصيب ف الفروع واحد والممق ل يتعممدد ‪ ،‬فيحتدممل أن المذي وقلمده فم الدمعممة غيم‬ ‫مصمميب ‪ ،‬وهذا كدممما لممو تعممدد ت الدمعممة للحاجممة ‪ ،‬فممإن ه لكممل ممم ن لم يعلممم سممبق جعتمم ه‬ ‫أن يعيممدها ظهمراً ‪ ،‬وكذا إن تعممدد ت لغيم حاجممة وشك فم العيممة فتجممب إعادتمما جعممة ‪،‬‬ ‫إذ الصممل عممد م ووقوع جعممة مزئة ‪ ،‬وتسمم ن إعادتمما ظهمراً أيرضماً احتيالطماً بممل وقممال الغزالم‬ ‫بوجوب ه هنمما ‪ ،‬ووقمد ص مر ح أئدمتنمما بنممدب إعمماد ة كممل صممل ة ووقمع خلف ف م صممحتها ولمو‬ ‫منفممرداً ‪ ،‬وممم ن وق ممال إن الدمع ممة ل تع مماد ظه مراً مطلق ماً ‪ ،‬لن ال م تع ممال ل م يمموجب سممتة‬ ‫فممروض فم اليمو م والليلممة فقممد أخطممأ ‪ ،‬لمما صمر ح بمم ه أئدمتنمما بممأن نممو فاوقممد الطهمموري ن تلزم ه‬ ‫الصممل ة فم المووقت ث م إعادتمما ككممل ممم ن لم تغنمم ه صمملت ه عمم ن القرضمماء ‪ ،‬وأن ممم ن نسممي‬ ‫إحدى الدمس ول يعلم عينها تلزم ه الدمس اه مم‪ .‬وقلمت‪ :‬ووق ول ه لممو كممانوا كلهمم أمييم الم‬ ‫عبممار ة التحفممة ‪ ،‬وأن يكونم وا كلهممم وق مراء أو أميي م متحممدي ن فيهممم ممم ن يسمم ن الطبممة اه م‬ ‫فتممأمل ه‪ .‬ووق ول ه‪ :‬وشك فم العيممة ال مراد بمم ه كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر ووقوعهمما علممى حالممة يكمم ن‬


‫فيها العية ‪ ،‬فعلم أن كل جعة ووقعمت بصمر الن مممؤدا ة ممع الهشممك فم معيتهمما فيجممب‬ ‫الظهر على الدميع اهم ع ش‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬الممذهب عممد م صممحة الدمعممة بمم ن لم يكدمممل فيهممم العممدد ‪ ،‬واختممار‬ ‫بعض الصحاب جوازها بأوقمل مم ن أربعيم تقليمداً للقائمل بم ه ‪ ،‬واللف فم ذلمك منتهشمر ‪،‬‬ ‫وقال اب ن حجر العسقلن‪ :‬وجلة ما للعلدماء ف ذلك خسة عهشممر وقمموًل‪ :‬بواحممد نقلمم ه ابمم ن‬ ‫حمز م اثنممان كالدماعممة وقممال ه النصخعممي وأهممل الظمماهر ثلثممة وقممال ه أبممو يوسف ومدمممد وحكممي‬ ‫عمم ن الوزاعممي وأب م نصممر أربعممة وقممال ه أبممو حنيفممة وحكممي عمم ن الوزاعممي أيرض ماً وأب م ثممور ‪،‬‬ ‫واختاره الزن وحكاه ع ن الثوري والليث وإلي ه مال أكثر أصحابنا ‪ ،‬فإنم كممثياً مممايقولون‬ ‫بتقليممد أبم حنيفممة فم هممذه السممألة ‪ ،‬وقممال السمميولطي‪ :‬وهو اختيمماري إذ هممو وقممول الهشممافعي‬ ‫وقا م الدليل على ترجيح ه علمى القمول الثممان‪ .‬سمبعة حكممي عمم ن عكرمة ‪ ،‬تسممعة عمم ن ربيعمة ‪،‬‬ ‫اثنمما عهشممر عمم ن التممول والمماوردي والزهري ومدمممد بمم ن السمم ن ‪ ،‬ثلثممة عهشممر عمم ن إسممحاق ‪،‬‬ ‫عهشممرون عمم ن مالممك ‪ ،‬ثلثممون روايممة عمم ن مالممك أيرض ماً ‪ ،‬أربعممون بالممما م وهو الصممحيح ممم ن‬ ‫مممذهب الهشممافعي ‪ ،‬أربعممون غيم الممما م روي عمم ن الهشممافعي أيرضماً وب ه وقممال عدمممر بمم ن عبممد‬ ‫العزيز ‪ ،‬خسممون وقممال ه أحممد مثممانون حكمماه المماوردي جممع كممثيون بغي م وقيممد ‪ ،‬وهو الهشممهور‬ ‫م ن مذهب مالك أن ه ل يهشتط عدد معي ‪ ،‬بمل الهشمرط جاعمة تسمك ن بمم وقرية ويقمع‬ ‫بينهم المبيع ول تنعقمد بالثلثممة ‪ ،‬ولعممل هممذا هممو أرجح المذاهب ممم ن حيمث المدليل‪ .‬واعلمم‬ ‫أن السمميولطي وغيممه ممم ن العلدممماء وقممالوا‪ :‬لم يثبممت فم الدمعممة شمميء ممم ن الحمماديث بتعييم‬ ‫عممدد مصمموص ‪ ،‬وإذا كممان المممر كممذلك مممع إجمماع المممة علممى أن الدمعممة ممم ن فممروض‬ ‫العيان ‪ ،‬فالذي يظهر ونتار أن ه مممت اجتدممع فم وقرية عممدد نمماوقص ول يكنهممم الممذهاب‬ ‫إل مل الكاملة أو أمكنهم بهشقة وجب عليهم فم الول وجاز فم الثانيمة أن يقيدمموا‬ ‫بحلهممم الدمعممة ‪ ،‬ووقمد اختممار هممذا وعدمممل بمم ه العلمممة أحممد بمم ن زي د البهشممي ‪ ،‬نعممم إن‬ ‫أمكمم ن فعلهمما آخممر ال مووقت بممالربعي بيممث يسممع الطبممة والصممل ة وج ب التممأخي ‪ ،‬لكمم ن‬ ‫يممب علممى ذي القممدر ة زجره م عمم ن تأخيه ا إل م هممذا الممد ‪ ،‬كدممما يممب عمم ن تعطيلهمما‬ ‫وتعزيرهم بنحو حبس وضرب ‪ ،‬إذ التأخي الذكور مهشعر بتساهلهم بأمور الممدي ن ��ممل مممؤد‬ ‫إل خروج الووقت اهم‪ .‬وف ك مثل ه ف تعدد الوقوال إل الول فإن ه وقال‪ :‬اختلف العلدممماء‬ ‫فم العممدد علممى أربعممة عهشممر وقممولً بعممد إجمماعهم علممى أنمم ه ل بممد ممم ن عممدد وهو اثنممان‬ ‫إل آخر ما مر‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬إذا اتسع النب س ن للصخطيب أن يقف بانب ه الي ن ‪ ،‬كدما صر ح ب ه‬ ‫فم م النم موار وأفهدم مم ه كل م الهش مميصخي ‪ ،‬ويؤخم ذ من مم ه أن مم ه إذا أراد اللتف مما ت بع ممد روقي مم ه أن‬ ‫يلتفت إل جهة يين ه وقال ه اب ن حجر ف فتاوي ه‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬يكفممي ف م الوصمية ممما يممث علممى الطاعممة أو يزج ر عمم ن العصممية ‪،‬‬ ‫ويؤخ ذ منمم ه أنمم ه ل يهشممتط أن يكممون ممما يلبسمم ه السممامع ‪ ،‬فلممو كممان السممامعون عدمي ماً‬ ‫كفى التحذير ع ن آفا ت النظر ‪ ،‬ولو خص الطيب الدعاء بالغائبي ل يكممف كدممما فم‬ ‫التحف ممة والنهاي ممة ‪ ،‬ويفه ممم من مم ه أن مم ه ل يكف ممي تص مميص بع ممض الربعي مم ‪ ،‬ب ممل ل ب ممد م مم ن‬ ‫التعدمي ممم للدم ممؤمني أو تص مميص الاض م مري ن ‪ ،‬ب ممل فم م الزبم د أن مم ه أول م كدم مما وق ممال وحس مم ن‬ ‫تصيص ه للسامعي‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يهشتط فهم أركان الطبمة للدمسمتدمعي بمل ول للصخطيمب نفسم ه‬ ‫خلفاً للقاضي ‪ ،‬كدما ل يهشتط فهم أركان الصل ة ول تييز فروضها م ن سننها اهم‪.‬‬ ‫وقلممت‪ :‬بممل ول يهشممتط معرفة الطيممب أركان الطبممة ممم ن سممننها كدممما ف م فتمماوى ) م ر(‬ ‫كالصل ة ‪ ،‬لك ن يهشتط إساع الربعي أركان الطبة فم آن واحممد فيدممما يظهممر ‪ ،‬حممت لممو‬ ‫سع بعض الربعي بعرضها وانصرف وجاء غيهم فأعاد عليهم ل يكف ‪ ،‬وقال ه ع ش‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬لو شك الاضرون حال الطبة هل اجتدمع أربعمون؟ أو همل خطمب‬ ‫الممما م ثنممتي أو أخمّل برك ن؟ لم يممؤثر ‪ ،‬بممل لممو عممرض ذلممك فم الصممل ة لم يممؤثر أيرضماً ‪،‬‬ ‫حت ف حق الما م فرضلً ع ن غيه ‪ ،‬وقال ه أبو مرمة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬خطب وقاعداً فبمانت وقمدرت ه علمى القيما م لم يمؤثر اه م إممداد‪ .‬ومثلم ه لمو‬ ‫بممان حممدث ه بممل أول كالصممل ة ووقرضممية كل م الممروض أن يكممون زائممداً علممى الربعي م اه م‬ ‫جممل‪ .‬ول تعتممب شممروط الطبممة إل فم الركان فقممط ‪ ،‬فلممو انكهشممفت عممورت ه فم غيها لم‬ ‫يرضممر ‪ ،‬كدممما لممو أحممدث بي م الرك ان وأتممى مممع حممدث ه بهشمميء ممم ن المموعظ ث م اسممتصخلف‬ ‫ع ن وقرب اهم ع ش‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ب ر‪ :‬ول يب اللوس بينهدما عند الئدمة الثلثة ‪ ،‬وعندنا يرضر‬ ‫ترك ه ولمو سممهواً ‪ ،‬ول يكفممي عنمم ه الضممطجاع ‪ ،‬ويسمم ن أن يكممون بقممدر سممور ة الخلص ‪،‬‬ ‫وأن يقرأه مما في مم ه كدم مما فم م التحف ممة ‪ ،‬ووقممال فم م الفت مماوى وق ممال القاض ممي‪ :‬وال ممدعاء فم م ه ممذه‬ ‫اللسة مستجاب ‪ ،‬وعلي ه يستحب للحاضري ن الشتغال ب ه اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل تنبغممي البسممدملة أول الطبممة ‪ ،‬بممل هممي بدعممة مالفممة لمما عليمم ه‬ ‫السمملف الصممال ممم ن أئدمتنمما ومهشمماينا الممذي ن يقتممدى بأفعممالم ويسترضمماء بممأنوارهم ‪ ،‬مممع أن‬ ‫أصم ممح الروايم مما ت خم ممب‪" :‬كم ممل أمم ممر ذي بم ممال ل يبم ممدأ فيم مم ه بدمم ممد الم مم" فسم مماو ت البسم ممدملة‬ ‫الدمدلة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقمال باعهشم ن‪ :‬ومنم ه يؤخذ أن الزائمد علمى اليمة ليمس مم ن الرك ن ‪ ،‬وهو‬ ‫وقاعد ة مما يتجمزأ كمالركوع ‪ ،‬أن أوقمل مزىء منم ه يقمع واجبماً والزائمد سمنة ‪ ،‬وحينئمذ مما زاد‬ ‫على الواجب ولطال ب ه الفصل يقطع الموال ة ‪ ،‬وبثلم ه يقممال فم الممدعاء ‪ ،‬فدمما وقطمع الموال ة‬


‫ض ممر خصوص م اً فم م ال ممدعاء للص ممحابة وول ة الم ممر ‪ ،‬لن مم ه لي ممس م مم ن رك ن ال ممدعاء ولطممول‬ ‫الفص ممل وق ممدر ركع ممتي بأوق ممل مزىم ء ‪ ،‬كدم مما فم م الم موال ة بيم م ص مملت الس ممفر ‪ ،‬وفم التحف ممة‬ ‫والنهايممة أن وق مراء ة الروق ي آيممة } إن ال م وملئكتمم ه يصمملون علممى النممب{ المم ‪ ،‬ث م الممديث‬ ‫بدعة حسنة اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أفت أحد الذهب البصال بأن م ن دخل حالة أذان الطبة أن الول‬ ‫لمم ه أن يصمملي التحيممة ‪ ،‬ووقمال أبممو شممكيل‪ :‬لعممل الولم الووقموف وإجابممة الممؤذن ث م يصمملي‬ ‫التحيممة ويتجمموز ليحصممل الدمممع بيم القصممودي ن ‪ ،‬ورجحمم ه أبممو مرمة وقممال‪ :‬ول يصممح القممول‬ ‫بكراهة الجابة حينئذ اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬أتى حال الطبة على مل خارج السجد ل تز ل ه التحية ول‬ ‫غيها ممم ن الصمملوا ت مطلق ماً ولو وقرضمماء سممع الطبممة أ م ل؟ بلف داخممل السممجد فلمم ه‬ ‫ركعتممان ‪ ،‬س مواء نمموى بدممما التحيممة فقممط أو مممع الراتبممة أو الراتبممة وح دها ‪ ،‬لوج ود صممور ة‬ ‫التحية الانعة م ن هتك حرمة السجد مع سقوط الطلب ‪ ،‬وإن لم يصممل ثوابمما حينئممذ ‪،‬‬ ‫لكمم ن يلزم ه التصخفيممف بممأن يقتصممر علممى الواجبمما ت اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووق ول ه وإن ل م يصممل ثوابمما‬ ‫اعتدمممده ) م ر( ورج ح ف م التحفممة حصممول الث مواب وإن ل م ينوهما لكمم ن دون ث مواب ممم ن‬ ‫نواهمما ‪ ،‬ووق ول ه‪ :‬بممأن يقتصممر علممى الواجبمما ت تمبأ منمم ه فم التحفممة ‪ ،‬ونظممر فيمم ه فم النهايممة ثم‬ ‫وقممال‪ :‬فممالوج ه أن ال مراد بمم ه تممرك التطويممل عرف اً ‪ ،‬وعليمم ه فتكممره الزي اد ة علممى ال مواجب اهم م‬ ‫كردي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يكممره للممما م وغيممه الهشممرب حممال الطبممة إل لعطممش ‪ ،‬كممالكل م لمم ن‬ ‫اسممتقر ف م موضمع إل لهممم نمماجز ‪ ،‬كتعليممم واجممب ‪ ،‬وإنكممار منكممر ‪ ،‬وإنممذار أعدمممى وأول‬ ‫الشممار ة إن كفممت ‪ ،‬ويوز شمراء ممماء الطهممر والسمت ة والقممو ت ‪ ،‬وينبغممي أن ل يكممره الممبيع‬ ‫ف بلد يؤخرون كثياً اهم وقلئد‪ .‬واعلم أن ووقت الطبة يتلف باختلف أووقا ت البلممدان‬ ‫بل ف البلد ة الواحد ة ‪ ،‬فالظاهر أن ساعة الجابة ف كل أهل مل م ن جلوس خطيب ه‬ ‫إل آخر الصل ة ‪ ،‬ويتدمل أنا مبهدمة بعد الزوال ‪ ،‬فقممد يصمادفها أهممل مممل ول يصممادفها‬ ‫آخر متقد م أو متأخر ‪ ،‬اهم إمداد وناية‪.‬‬ ‫سنن الجمعة وفوامئد تتعلق بالصلة على النبي‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬التجممة ج مواز تممرك التعليممم ي مو م الدمعممة ‪ ،‬لنمم ه‬ ‫بممالتبكي والتنظيممف ووقطممع الوسماخ والروائممح الكريهممة ‪ ،‬والممدعاء إل م‬ ‫ساعة الجابة اهم فتاوى ابم ن حجمر‪ .‬وف اليعماب‪ :‬أن عدممر رضي‬ ‫م ممد ة ح ممت اش ممتاق إلي مم ه أه ممل الدين ممة ‪ ،‬فلدم مما وق ممد م خرج وا للق ممائ ه ‪،‬‬

‫ي مو م عيممد مممأمور فيمم ه‬ ‫غممروب الهشممدمس رج اء‬ ‫الم عنم ه لطمالت غيبتم ه‬ ‫ف ممأول م مم ن س ممبق إلي مم ه‬


‫اللطفممال ‪ ،‬فجعممل لممم تممرك القممرآن ممم ن ظهممر ي مو م الدميممس إلم ي مو م السممبت ‪ ،‬ودعمما علممى‬ ‫م ن يغي ذلك اهم ش ق‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬يس مم ن لس ممتدمع الطب ممة تهش ممدميت الع ممالطس لن س ممبب ه وقه ممري ‪ ،‬ويس مم ن‬ ‫للعالطس الرد علي ه ‪ ،‬وورد أن م ن عطس أو تهشأ فقال‪ :‬الدمد ل علمى كمل حمال رفع‬ ‫ال عن ه سبعي داء أهونا الذا م اه م باعهشمم ن‪ .‬ووقال فم الممدر‪ :‬ممم ن سممبق العممالطس بالدممد‬ ‫أممم ن ممم ن الهشمموص بفتممح الهشممي وجع الرضممرس ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬البطمم ن واللمموص بفتممح الل م وسكون‬ ‫ال مواو وج ع الذن ‪ ،‬ووقيممل‪ :‬البصخممر والعلمموص بكسممر العي م وفتممح الل م وج ع البطمم ن ‪ ،‬ووقيممل‪:‬‬ ‫التصخدمة ونظدمها بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫م ن يبتدىء عالطساً بالدمد يأم ن م ن <> شوص ولوص وعلوص كذا وردا‬ ‫عنيت بالهشوص داء الرضرس ث با <> يلي ه داء الذن والبط ن اتبع رشدا‬ ‫اهم شر ح الامع لعلقدمي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ينبغي لسامع الصل ة على النب أو التضي ع ن الصحابة حال الطبة‬ ‫أن يص مملي عل ممى الن ممب ويتضممى عنه ممم ‪ ،‬فه ممو أفرض ممل م مم ن النص مما ت ‪ ،‬ووقممد أوجم ب ج ممع‬ ‫الصل ة علي ه كلدما ذكر ‪ ،‬اهم تريد الزجد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬يكره التصخطي كراهة شديد ة ‪ ،‬ووقيل ير م ‪ ،‬والراد ب ه تطي الروقاب‬ ‫حت تاذي رجل ه أعلى منكب الالس ‪ ،‬بلف ما لو كانت رجل الار تر على نممو‬ ‫عرضده أو أسممفل منمم ه فل كراهممة ‪ ،‬إذ ل يسممدمى تطيماً بمل هممو مسممنون لتحصمميل سممنة ‪،‬‬ ‫كالصممف الول والقممرب ممم ن الممما م والممدار ونوه ا ‪ ،‬فإنكمماره والنفممة منمم ه إنكممار للسممنة ‪،‬‬ ‫وم ن لطلب التأدب مع ه بتك ذلمك فلجهلمم ه لطلمب التمأدب بممتك سمنة الرسول اه م وقلمت‪:‬‬ ‫ووقال ف فتح الباري‪ :‬كراهت ه يعن التصخطي شاملة ولو بكممة علممى العتدمممد ‪ ،‬واغتفممر بعممض‬ ‫الفقهاء ذلك للطائفي للرضرور ة ‪ ،‬وع ن بعض النابلة جواز ذلك ف جيع مكة اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬تممرك الممما م وق مراء ة الدمعممة ف م الول أتممى بمما مممع النممافقي ف م‬ ‫الثانية ‪ ،‬وإن وقرأ النافقي ف الول وقرأ الدمعة ف الثانية ‪ ،‬إذ السنة أن ل يلممي صمملت ه‬ ‫عنهدما ‪ ،‬أو وقرأها معاً ‪ ،‬ف الول وقرأ النافقي وف الثانية أيرضماً لئل تلممو عم ن وظيفتهما ‪،‬‬ ‫فلو وقرأ الدمعة حينئذ فّو تم فرضيلة الدمع بي السورتي ف الركعممتي ‪ ،‬وحصمل أصممل سمنة‬ ‫القراء ة إن وقلنا بصولا بتكرير السمور ة كدمما همو العتدممد ‪ ،‬ولو اوقتمدى مسمبوق فم الثانيمة‬ ‫وسع وقراء ة النافقي سّ ن ل ه إعادتما فم ثمانيت ه أيرضماً ‪ ،‬وليمس كقمارىء النمافقي فم الول‬ ‫حمت تسمم ن لمم ه وقمراء ة الدمعممة فم ثممانيت ه ‪ ،‬لن السممنة لمم ه حينئممذ السممتدماع ‪ ،‬نعممم لممو سممنت‬ ‫ل ه السور ة حينئذ بأن ل يسدمع وقراء ة الما م فقرأ النافقي فيها فالراجح أن ه يقرأ الدمعممة‬ ‫ف ثانيت ه كدما مر ف الما م‪.‬‬


‫]فائ ممد ة[‪ :‬ورد أن م مم ن وقم مرأ الفات ممة والخلص والع مموذتي س ممبعاً س ممبعاً عق ممب‬ ‫سلم ه م ن الدمعة وقبل أن يثن رجليم ه غفمر لمم ه مما تقممد م ممم ن ذنبم ه وما تممأخر ‪ ،‬وأعطمي‬ ‫ممم ن الجممر بعممدد ممم ن آممم ن بممال ورس ول ه ‪ ،‬وبوعد ممم ن السمموء إل م الدمعممة الخممرى ‪ ،‬وف‬ ‫رواي ممة زيم اد ة ووقب ممل أن يتكل ممم حف ممظ ل مم ه دين مم ه ودني مماه وأهل مم ه وولممده ويق ممول بع ممدها أربم ع‬ ‫مرا ت‪ :‬اللهمم يما غنم يما حيمد ‪ ،‬يما مبمدىء يما معيمد ‪ ،‬يما رحيمم يما ودود ‪ ،‬أغننم بللمك‬ ‫ع ن حرامك ‪ ،‬وبطاعتك ع ن معصيتك ‪ ،‬وبفرضلك عدم ن سواك ‪ ،‬اهم باعهش ن‪ .‬ونقممل عمم ن أبم‬ ‫الصمميف أن ممم ن وقممال هممذا الممدعاء يمو م الدمعممة سممبعي ممر ة لم تممض عليمم ه جعتممان حممت‬ ‫يسممتغن‪ .‬ونقممل عمم ن أب م لطممالب الكممي أن ممم ن واظممب علممى هممذا الممدعاء ممم ن غي م عممدد‬ ‫أغنمماه ال م تعممال عمم ن خلقمم ه ورزوق ه ممم ن حيممث ل يتسممب ‪ ،���اهم م كممردي‪ .‬ول تفممو ت سممنة‬ ‫الس ممبعا ت والذك م ار ال ممأثور ة عق ممب ص ممل ة الدمع ممة بكل م أو انتق ممال ‪ ،‬نع ممم يف ممو ت ثواب مما‬ ‫الصخصمموص ولمو بعممل يينمم ه للق مو م ‪ ،‬كدممما نقلمم ه الكممردي عمم ن ابمم ن حجممر و ق ل‪ .‬ووقمال‬ ‫بعرضهم‪ :‬ل يفو ت الثواب بل كدمال ه ‪ ،‬اهم فتاوى باسودان‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نقل ع ن الما م الهشعران أن م ن واظممب علمى همذي ن البيممتي فم كمل‬ ‫يو م جعة توفاه ال على السل م م ن غي شك وها‪:‬‬ ‫إلي لست للفردوس أهلً <> ول أوقوى على نار الحيم‬ ‫فهب ل زلت واغفر ذنوب <> فإنك غافر الذنب العظيم‬ ‫ونقل ع ن بعرضهم أندما يقرآن خس مرا ت بعد الدمعة اهم باجوري‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يس مم ن الكثممار م مم ن وق مراء ة الكه ممف والصممل ة عل ممى الن ممب ي مو م الدمعممة‬ ‫وليلتها ‪ ،‬وأوقل الكثار م ن الول ثلث وم ن الثان ثلمثائة ‪ ،‬اهم مغن وكردي وباعهش ن‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬إذا وق ممال الهش ممصخص‪ :‬الله ممم ص ممل وسمملم عل ممى س مميدنا مدم ممد ‪ ،‬أو‬ ‫سممبحان الم ألممف ممر ة أو عممدد خلقمم ه فقممد جمماء فم الحمماديث ممما يفيممد حصممول ذلممك‬ ‫الثواب الرتب على العدد الذكور ‪ ،‬كدما صر ح بذلك اب ن حجر وتردد فيمم ه ) م ر( وليممس‬ ‫هممذا ممم ن بمماب لممك الجممر علممى وقممدر نصممبك ‪ ،‬بممل هممو ممم ن بمماب زياد ة الفرضممل الواسممع‬ ‫والود العظيم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ورد أنمم ه وقممال‪" :‬ممم ن صمملى عل مّي ف م ي مو م خسممي م مر ة صممافحت ه ي مو م‬ ‫القيامة" وذكر اب ن الظفر أن ه لو وقال‪ :‬اللهم صّل على مدمد خسي ممر ة أجمزأه إن شماء‬ ‫ال تعال ‪ ،‬وإن كرر ذلك فهو أحس ن اهم‪ .‬وقال ع ش‪ :‬ول يتعرض لصميغة الصمل ة علمى‬ ‫النممب ‪ ،‬وينبغممي أن تصممل بممأي صمميغة كممانت ‪ ،‬ومعل مو م أن أفرضممل الصمميغ ال موارد ة‪ :‬اللهممم‬ ‫صل أبداً أفرضل صملواتك علمى سميدنا مدممد عبمدك ونبيمك ورس ولك مدممد وآلم ه وصحب ه‬ ‫وسلم عليمم ه تسممليدماً كممثياً ‪ ،‬وزده شمرفاً وتكري اً ‪ ،‬وأنزل ه النممزل الق مّرب عنممدك يمو م القيامممة ‪،‬‬


‫اهم جل‪ .‬ووقال اب ن الدما م‪ :‬كل ما جاء ف كيفيا ت الصل ة الوارد ة فهو موجود فم همذا‬ ‫اللفممظ الممذكور ‪ ،‬ولكمم ن التصمملية الممت اسممتنبطها الهشمميخ ابمم ن حجممر أعممم وأفرضممل كدممما وقممال ه‬ ‫ب‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الممافظ ابمم ن حجممر‪ :‬وتتأكممد الصممل ة عليمم ه ف م مواضممع ورد فيهمما‬ ‫أخبممار خاصممة أكثره ا بأسممانيد جيمماد عقممب إجابممة الممؤذن ‪ ،‬وأّولم الممدعاء وأوسمط ه وآخممره ‪،‬‬ ‫وأّولم ه آكد ‪ ،‬وآخر القنو ت ‪ ،‬وف أثناء تكبيا ت العيد ‪ ،‬وعند دخول السجد والمروج منم ه ‪،‬‬ ‫وعند الجتدماع والتفرق ‪ ،‬وعند السفر والقدو م ‪ ،‬والقيا م لصممل ة الليممل ‪ ،‬وختممم القممرآن ‪ ،‬وعنممد‬ ‫الكرب والم والعقوبة ‪ ،‬ووقراء ة الديث ‪ ،‬وتبليممغ العلممم والممذكر ‪ ،‬ونسمميان الهشمميء ‪ ،‬وورد أيرضماً‬ ‫ف م أح مماديث ض ممعيفة عن ممد اس ممتل م الج ممر ولطني م الذن والتلبي ممة وعق ممب الوضمموء ‪ ،‬وعن ممد‬ ‫الذبح والعطاس ‪ ،‬وورد النع منها عندها أيرضاً اهم مناوي اهم جل‪.‬‬ ‫الستخل ف وحكم المسبوق‬ ‫أفممت الهشممهاب الرملممي بممأن الممما م ف م الدمعممة لممو تممذكر أنمم ه مممدث فصخممرج‬ ‫واستصخلف مأموماً صح ‪ ،‬وقال‪ :‬ول يالف ما ذكرت ه وقول النهاج ول يستصخلف ف الدمعة‬ ‫إل مقتدياً ب ه وقبل حدث ه فإن ه جرى على الغالب اهم ‪ ،‬ووافق ه اب ن حجر‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬اسمتصخلف إمما م الدمعمة مسمبووقاً لم يمدرك معم ه ركوع الول أتم ظهمراً‬ ‫ل م ن اوقتدى ب ه فيتم جعممة إن أدرك الركعممة الثانيممة ممم ن صممل ة الممما م الول ‪ ،‬وكذا إن‬ ‫أدرك ركعممة ممم ن بقيممة صممل ة السممتصخلف الممذي يتممم بظهممر ‪ ،‬أوقمما م ع ش وابمم ن حجممر ف م‬ ‫فتمماوي ه فليتأمممل ‪ ،‬لكمم ن شممرط ) م ر( بقمماء العممدد إل م سممل م الممما م الممذكور ‪ ،‬بممل لممو فمماروق ه‬ ‫القتدون وسلدموا وهو ف ثانيت ه امتنع الوقتداء ب ه حينئذ لفوا ت العدد‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬حاصممل مسممألة السممتصخلف كدممما أوضمحها الهشمميخ مدمممد بمم ن صممال‬ ‫الريس ف القول الكاف أن ه إذا خرج الما م ع ن المامة بنحو تأخره عمم ن الممأمومي ‪ ،‬أو‬ ‫عمم ن الصممل ة بنحممو حممدث ولمو عدمممداً ‪ ،‬فاسممتصخلف هممو أو الممأمومون أو بعرضممهم صممالاً‬ ‫للمامممة ‪ ،‬أو تقممد م الصممال بنفسمم ه جمماز تممار ة بممل وج ب وامتنممع أخممرى ‪ ،‬ول يهشممتط أن‬ ‫يكم ممون الليفم ممة ماذي م ماً للمم مما م ‪ ،‬ول أن يتقم ممد م علم ممى الم ممأمومي ‪ ،‬بم ممل ينم ممدب ذلم ممك ‪ ،‬ث م م‬ ‫السممتصخلف إن كممان فم جعممة فهشمرلط ه أن يكممون الليفممة مقتممدياً بمم ه وقبممل خروج ه ‪ ،‬وأن‬ ‫ل ينف ممرد ال ممأمومون برك ن وق ممول أو فعل ممي ‪ ،‬أو يرض ممي زمم ن يس ممع ركن ماً ‪ ،‬ول تلزمه ممم ني ممة‬ ‫الوقت ممداء بالليف ممة مطلق ماً ‪ ،‬ف ممإن انف ممرد كله ممم برك ن ‪ ،‬ف ممإن ك ممان ف م الركع ممة الولم بطل ممت‬ ‫لوجوب الستصخلف فيها أو ف الثانية فل ‪ ،‬ولك ن ل توز لم حينئمذ نيمة الوقتممداء بم ه‬ ‫بم ممل تبطم ممل بم ممذلك إذ هم ممو كتعم ممداد الدمعم ممة ‪ ،‬وإن حصم ممل النف م مراد أو نيم ممة القم ممدو ة مم مم ن‬


‫بعرضممهم ‪ ،‬فممإن بقممي أربعممون صممحت الدمعممة لممم فقممط ‪ ،‬وإل بطلممت جعممة الكممل فيعممدونا‬ ‫جعة ‪ ،‬وأما الليفة فإن أدرك ركوع الول مممع الممما م واسممتصخلف ه فم اعتممدالا تمت جعتمم ه‬ ‫كالقتم ممدي ن ‪ ،‬وإل فتتم ممم لم ممم دون مم ه وي م ر م تقم ممدم ه مم ممع علدمم مم ه بتفم ممويت جعتم مم ه وإن ص ممح ‪،‬‬ ‫واختلفموا فيدممم ن أدرك مممع الممما م ركوع الثانيممة وسجوديها ث م اسممتصخلف فم التهشممهد فقممال‬ ‫اب ن حجر‪ :‬يتم ظهراً ‪ ،‬ووقال الهشيخ زكريا و ) م ر( والطيب وغيهم‪ :‬يتم جعة وإن كممان‬ ‫السممتصخلف ف م غي م الدمعممة ‪ ،‬فممإن كممان الليفممة مقتممدياً واسممتصخلف عمم ن وقممرب أو غي م‬ ‫مقتممد واسممتصخلف ف م الولم وثالثممة الرباعيممة جمماز ممم ن غي م تديممد نيممة وإن مرضممى وقممدر‬ ‫رك ن ‪ ،‬وإن اسممتصخلف غي م القتممدي ف م ثانيممة مطلق ماً أو ثالثممة مغممرب أو رابعممة غيها ل م‬ ‫يصح إل بتجديد نية ‪ ،‬ويب على السبوق الستصخلف ف الدمعة أو غيها مراعا ة نظممم‬ ‫صل ة إمام ه ‪ ،‬فيقنت ويتهشهد ف غي موضع ه ويهشي إليهم با يفهم فمراغ صملتم ‪ ،‬ولم‬ ‫فراوق ه بل كراهة وانتظاره ليسلدموا مع ه وهو أفرضل ‪ ،‬ويوز استصخلف م ن ل يعممرف نظممم‬ ‫صل ة الما م ف الصح وحينئذ يراوقب الأمومي ‪ ،‬فإن هوا بالقيا م أو القعود تبعهم ‪ ،‬ول‬ ‫يناف ذلك وقولم إن ه ل يرجع لقمول غيمه وفعلم ه وإن كمثروا ‪ ،‬لن همذا مسمتثن للرضمرور ة‬ ‫كدما ف التحفة ‪ ،‬وعلم م ن وقولنما صمالاً للماممة أنم ه لمو تقمد م غيم صمال كمأمي واممرأ ة‬ ‫لم تبطممل صمملتم إن نممووا الوقتممداء بمم ه ‪ ،‬ول يمموز السممتصخلف وقبممل خممروج الممما م ‪ ،‬وم ن‬ ‫وقدموه أول مم ن وقمدم ه المما م مما لم يكم ن راتبماً ‪ ،‬ويوز اسمتصخلف اثنيم فمأكثر فم غيم‬ ‫الدمعممة ‪ ،‬وكذا فيهمما فم الركعممة الثانيممة بقيممده الممار ‪ ،‬فلممو اسممتصخلف اثنممان فم الول منهمما ‪،‬‬ ‫فإن اوقتدى بواحد منهدما أربعون وبالخر أنقمص صمحت للوليم ‪ ،‬وإن كمان كمل أربعيم‬ ‫أو أنق ممص لم م تص ممح للك ممل ويعي ممدونا جع ممة ‪ ،‬وإن اس ممتصخلف فم م الطب ممة م مم ن س ممع أو‬ ‫خطممب وأّ م ممم ن سممعها صممح ‪ ،‬لكمم ن السممتصخلف خلف الول ‪ ،‬بممل الفرضممل أن يتطهممر‬ ‫الطيممب ويسممتأنف ممما لم يرضممق المووقت ‪ ،‬أممما السممتصخلف بعممد الحمرا م فل يهشممتط سمماع ه‬ ‫الطبة لن ه بمإحرام ه انمدرج مممع غيمه ‪ ،‬ولو اسمتصخلف الممما م فم أثنماء الفاتممة لمز م الليفمة‬ ‫إتامهمما ثم التيممان بفمماتت ه إن لم يقرأهمما وقبمل ‪ ،‬كدممما رجحمم ه ابم ن حجمر وأبمو مرمة ‪ ،‬فمإن‬ ‫ل يقرأ الفاتة لزم ه التيان بركعة بعد انتهاء صل ة الستصخلف‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬أدرك مممع الممما م ركوع الثانيممة ث م فمماروق ه ف م التهشممهد أو أحممدث‬ ‫الممما م وقممال ابمم ن حجممر‪ :‬ل يممدرك الدمعممة بممل ل بممد ممم ن بقممائ ه إلم السممل م ‪ ،‬ووقال غيممه‬ ‫يدركها وهو جدير بأن يعتدمد‪ .‬فعلي ه لو خاف خروج الووقت لو ل يفاروق ه ويأت بالثانيممة‬ ‫وجب فراوق ه‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬السبوق الذي ل يدرك مع إما م الدمعة ركعمة يلزم ه الحمرا م بالدمعمة‬ ‫ث م يتممم ظه مراً أربع ماً ويس مّر بممالقراء ة ‪ ،‬لممو رأى مسممبووقاً آخممر أدرك مممع الممما م ركعممة وقطممع‬


‫صمملت ه وجوبم اً واوقتممدى بمم ه ‪ ،‬لن ممم ن لزمتمم ه الدمعممة ل تزئ ه الظهممر ممما دا م وقممادراً علممى‬ ‫الدمعممة ‪ ،‬ول يمموز لمم ه الوقتممداء بمم ه ممم ن غي م وقطممع ‪ ،‬لتفمماوقهم علممى أنمم ه ل يمموز اوقتممداء‬ ‫الس ممبووقي بعرض ممهم ببع ممض ‪ ،‬وهم ذا م مما اعتدم ممده اب مم ن حج ممر القائ ممل ب ممإدراك الدمع ممة خل ممف‬ ‫السبوق ‪ ،‬بل وقال فم فتمماوي ه‪ :‬لمو فمارق القتمدون فم الركعممة الثانيمة جماز للدمسممبوق الوقتمداء‬ ‫ب مم ن ش مماء م مم ن الم مما م وال ممأمومي ‪ ،‬كدم مما ل ممو وق مما م مس ممبووقون فاوقت ممدى بك ممل واح ممد آخ ممر‬ ‫فتحص ممل الدمع ممة لك ممل م مم ن أدرك ركع ممة ول تع ممدد ‪ ،‬لن الك ممل فم م القيق ممة تب ممع للم مما م‬ ‫الول ‪،‬واعتدمد ) م ر( أن ه ل يوز الوقتداء بالسبوق بعد سل م إما م الدمعة مطلقاً ‪ ،‬ووافممق‬ ‫ابمم ن حجممر اليمماري وصماحب القلئممد لكنهدممما وقممال‪ :‬ول يقطعهمما إل إن ل م يكنمم ه وقلبهمما‬ ‫نفلً ركع ممتي ث م م الوقت ممداء ب مم ه وإدراك ركع ممة ‪ ،‬وأف ممت مدم ممد بلعفي ممف ب ممأن ه يلزمم ه الوقت ممداء‬ ‫بالسممبوق الممذكور ممم ن غي م وقطممع وه و مهشممكل لمتنمماع اوقتممداء السممبوق بثلمم ه ف م الدمعممة‬ ‫ل ‪ ،‬ثم الوقتمداء‬ ‫فتحصل أن ف السألة أربعمة آراء‪ :‬وقطعهما ‪ ،‬والوقتمداء بم ه مطلقماً ‪ ،‬ووقلبهما نف ً‬ ‫والوقتداء ب ه م ن غي وقطع وعد م صحة الوقتداء ب ه ‪ ،‬اهم فتاوى باسودان مع زياد ة‪.‬‬ ‫صلة الخو ف‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬لممو أخممذ لمم ه مممال كممأن خطممف نعلمم ه أو أخممذ ت ال مر ة لدم ماً وه و‬ ‫يصلي جاز ل ه لطلب ه ‪ ،‬وصل ة شد ة الوف إن خاف ضياع ه ‪ ،‬ول ه وطء نممس ل يعفممى‬ ‫عن ه مع القرضاء وقال ه ) م ر( واعتدمد اب ن حجر عد م الواز لن ه لطالب ل خممائف لكنمم ه‬ ‫جّوز القطع لذلك اهم باعهش ن ‪ ،‬وأفت أحد البيهشي بواز صل ة شد ة المموف لممانع نممو‬ ‫الطيم عمم ن زرع ه عنممد ضمميق المووقت ‪ ،‬كالممدفع عمم ن نفممس أو مممال أو حري ‪ ،���ووقد جعلموا‬ ‫ذلك م ن أعذار الدمعة اهم‪.‬‬ ‫اللباس والتحلية‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل يلبس ما صبغ منسوجاً ولبس البد ‪ ،‬ول يكره لبس غي البيض ‪،‬‬ ‫نعم إدامة لبس السواد ولو فم النعممال خلف الول اه م جمل ‪ ،‬وكان لطمول ردائمم ه عليم ه‬ ‫الصل ة والسل م أربعة أذرع وعرض ه ذراعي وشباً اهم ناية‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬يس ن لبس القدميص والزار والعدمامة والطيلسان ف الصل ة وغيها إل‬ ‫ف م حممال الن مو م ونوه ‪ ،‬نعممم يتممص الطيلسممان غالب ماً بأهممل الفرضممل ممم ن العلدممماء والرؤسماء‬ ‫وبعممض كيفيممات ه تق مو م مقمما م الممرداء ‪ ،‬والكدمممل أن يكونما فمموق القدميممص ‪ ،‬وكيفيممة الطيلسممان‬ ‫الهشممهور ة الممت كممادوا يدمعممون عليهمما أن يعممل علممى المرأس فمموق نممو العدمامممة ‪ ،‬ثم يغطممي‬ ‫بمم ه أكممثر المموج ه ‪ ،‬ث م يممدار لطرف ه والول اليدمي م ممم ن تممت النممك إل م أن ييممط بالروقبممة‬


‫جيعاً ‪ ،‬ث يلقى لطرفاه على الكتفي حذراً م ن السدل ‪ ،‬فلو ل ينك ه كدما ذكر حصل‬ ‫أصممل السممنة ‪ ،‬ول يغطممى الفممم لكراهتمم ه ف م الصممل ة ‪ ،‬ويطلممق الطيلسممان مممازاً علممى الممرداء‬ ‫الممذي هممو حقيقممة متممص بثمموب عريض علممى الكتفي م مممع عطممف لطرفيمم ه ‪ ،‬وورد الرت داء‬ ‫لبسة العرب والتلفع أي الطيلسان لبسة اليان ‪ ،‬وب ه يعلم أفرضمليت ه علمى المرداء وقمال ه ابم ن‬ ‫حجر ف دّر الغدمامة ‪ .،‬وف فتاوى العلممة علموي بم ن أحممد المداد وقممال‪ :‬وف فتمح البمماري‬ ‫باب الردية جع رداء بالد وهو ما يوضع على العاتق وهو ما بي النكب إل أصل‬ ‫العنممق أو بي م الكتفي م ممم ن الثيمماب علممى أي صممفة كممان اه مم ‪ ،‬فلممم يفممرق بي م العمماتق‬ ‫الي ن واليسر فيكفي أحدها اهمم‪ .‬ووقال الهشميخ عبمد الم باسمودان‪ :‬ووقع فم عبمار ة التحفمة‬ ‫والنهاية وغيها ذكر الرداء الدّور والثلث والربع والطويل الممذي يكمون علمى منكمب وأنم ه‬ ‫تصممل بمم ه السممنة ‪ ،‬ول يتحقممق حينئممذ تصمموير صممفت ه ف م الرب ع بعممد البحممث ف م كتممب‬ ‫الممديث والواشممي الوج ود ة اه مم‪ .‬وفم دّر الغدمامممة أيرض مًا‪ :‬ويكممره سممدل الثمموب ف م الصممل ة‬ ‫وغيها ‪ ،‬وي ر م للصخيلء بممأن يسممبل الثمموب الوضوع علممى المرأس أو الكتممف ممم ن غيم أن‬ ‫يرض ممم ج ممانبي ه بنح ممو الي ممد ول يرده مما عل ممى الكتفي مم ‪ ،‬ويتدم ممل الكتف مماء برض ممم أح ممدها ‪،‬‬ ‫والفرضل كون القدميص كغيه م ن اللباس م ن وقط ن ويلي ه الصوف ‪ ،‬وتصل سممنة العدمامممة‬ ‫بقلنس م مو ة وغيه م ا ‪ ،‬وينبغ ممي ض ممبط لطولمما وعرض م ها بع مماد ة أمث ممال ه ‪ ،‬والفرض ممل كونمما بيرض مماء‬ ‫وبعذب ممة ‪ ،‬وأوقله مما أربع ممة أص ممابع وأكثرهم ا ذراع وأوسممطها ش ممب ‪ ،‬وسممنية العدمام ممة عام ممة ‪ ،‬ول‬ ‫تنصخر م با الروء ة مطلقاً ‪ ،‬وورد‪" :‬صل ة بعدمامة خي م ن سبعي ركعة بغيم عدمامممة" و "إن‬ ‫لم ملئكممة يسممتغفرون للبسممي العدمممائم" وورد أنمم ه كممان يلبممس وقلنسمو ة بيرضمماء ‪ ،‬وف روايممة‪:‬‬ ‫كممان يلبممس كدمممة بيرضمماء وهي القلنس مو ة ‪ ،‬وف خممب أنمم ه كممان لمم ه ثلث وقلنممس‪ :‬وقلنس مو ة‬ ‫بيرضاء ‪ ،‬مرضرية ‪ ،‬ووقلنسو ة برد ة حب ة ‪ ،‬ووقلنسو ة ذا ت آذان يلبسها ف السفر ‪ ،‬وربا وضعها‬ ‫بي م يممدي ه إذا صمملى ‪ ،‬ويؤخ ذ ممم ن ذلممك أن لبممس القلنس مو ة البيرضمماء يغن م عمم ن العدمامممة ‪،‬‬ ‫وبم ه يتأيممد ممما اعتمماده بعممض مممدن اليدممم ن ممم ن تممرك العدمامممة ممم ن أصمملها ‪ ،‬وتييممز العلدممماء‬ ‫بطيلسممان علممى وقلنس مو ة بيرضمماء لصممقة بممالرأس ‪ ،‬ل يقممال‪ :‬مممل أصممل السممنة بممذلك ممما ل م‬ ‫يك ن بحل يعّد لبس ذلك مزرياً ل ه‪ .‬لنا نقول‪ :‬شرط خمر م الممروء ة بممذلك أن ل يقصممد‬ ‫التهشممب ه بالسمملف ‪ ،‬فممأول وقصممده التهشممب ه بمم ه ‪ ،‬إذ ل يممتك التأسممي لعممرف لطممارىء ‪ ،‬وك ان‬ ‫اب ن عبد السل م يلبس وقلنسو ة م ن لباد أبيممض ‪ ،‬فممإذا سمع الذان خمرج بما إلم السممجد‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬القمّز نمموع ممم ن الرير كدمممد اللممون وليممس ممم ن ثيمماب الزينممة ‪ ،‬وهو ممما‬ ‫وقطعتمم ه الممدود ة وخرجت منمم ه حيممة ‪ ،‬والرير ممما يممل عنهمما بعممد موتا اه م زي ‪ ،‬ويل ممم ن‬ ‫الرير الالص بأنواع ه العروفة خيط الفتا ح واليمزان والكموز والنطقمة والقنمديل وليقمة المدوا ة‬


‫وتكة اللبمماس وخيممط السمبحة وش رابتها وخيممط اليالطمة والزرار وخيمط الصممحف وكيسمم ه ل‬ ‫كيس الدراهم وغطاء العدمامة خلفاً لب ن حجر‪ .‬ويل غطاء الكوز وخيط ه وست الكعبممة‬ ‫وكذا وقبور النبياء على ما اعتدمده ق ل ل وقبور غيهم خلفاً للرحان‪ .‬ويوز الممدخول‬ ‫بي ست الكعبة وجدارها لنحو دعاء للحاجة كاللتصاق ب ه م ن خارج كدما صمر ح ابمم ن‬ ‫وقاسم ‪ ،‬وير م إلباس ه الدواب كست الدار ب ه اهم ش ق‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو سجف بزائد على عاد ة أمثال ه حر م علي ه وعلى غيمه ‪ ،‬وإن اعتماد‬ ‫أمثممال ه مثلمم ه لنمم ه وضمع بغي م حممق ‪ ،‬ولمو اتممذ سممجافاً عمماد ة أمثممال ه ث م انتقممل لمم ن ليممس‬ ‫عادت ه جاز ت استدامت ه لن ه وضع بمق ‪ ،‬ويغتفممر فم المدوا م مما ل يغتفممر فم البتممداء اه م‬ ‫ل ‪ ،‬فم أجمزاء الثمموب‬ ‫ع ش‪ .‬وأفممت الزمزمي بممأن الممدب التصخممذ ممم ن الرير إن كممان داخ ً‬ ‫فهو كالطرز بالبر ة فيعتممب فيم ه الموزن فل يمر م إل إن زاد وزن ه ‪ ،‬وإن لم يكمم ن كممذلك‬ ‫حر م مطلقاً ‪ ،‬وأفت الهشيهشي بأن العب ة في ه بالوزن مطلقاً ‪ ،‬وف التحفممة‪ :‬يمر م اللمموس علمى‬ ‫جلد سبع كندمر وفهد وإن جعل إل الرض لن ه م ن شأن التكبي ن اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬حاصل كل م القلئد ف اللباس أن ه ير م الزعفر وكذا العصفر خلفاً‬ ‫لبعرض ممهم ‪ ،‬ل الص ممبوغ ب ممالورس عل ممى العتدم ممد كدم مما وق ممال ه أب ممو مرم ة لثب ممو ت فعلمم ه عنمم ه ‪،‬‬ ‫وكان تعجبمم ه الممبود الصخططممة ‪ ،‬ول يكممره لبممس غي م تلممك الثلثممة بممأي صممبغ كممان ‪ ،‬نعممم‬ ‫كمره بعرضمهم لبمس الرجل مما صمبغ بعمد نسمج ه وفيم ه نظمر ‪ ،‬فقمد ثبمت لبسم ه جبمة حمراء‬ ‫وثوبي أخرضري ن وعدمامة سوداء ‪ ،‬والظاهر إن ذلك بعد النسج اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬م ن خط السمدمهودي وقمال‪ :‬مم ن فرضمل التواضمع مما ذكر أن الم تعمال‬ ‫أتممف آد م عليمم ه السممل م بممات فقممال البمما م‪ :‬أنمما أحممق بمم ه منكمم ن لكممون منفممرداً ‪ ،‬ووقمالت‬ ‫السبابة‪ :‬أنا أحق ب ه لكون مسبحة ‪ ،‬ووقالت الوسطى‪ :‬أنا أحق ب ه لكون ألطولك ن ‪ ،‬ووقالت‬ ‫البنصممر‪ :‬أنمما أحممق بمم ه لكممون لطرف اً ‪ ،‬فيئسممت النصممر منمم ه لنكسممارها وصغرها فصخصممها الم‬ ‫ب ه ورفعها بتواضعها لكونا ل تر نفسها مستحقة اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬يمموز التصختممم ف م غي م النصممر علممى الراجممح لكمم ن مممع الكراهممة ‪،‬‬ ‫والعتدمممد حرمة التعممدد ف م لبممس الممات ف م يممد أو يممدي ن اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬واعتدمممده فم التحفممة ‪،‬‬ ‫واعتدمممد أيرض ماً حممل لبممس اللقممة إذ غايتهمما خممات بل فممص ‪ ،‬وك ره ) م ر( التعممدد مطلق ماً‬ ‫لبسماً واتمماذاً ‪ ،‬وحيممث حمر م أو كممره وجبممت زكات ه ‪ ،‬وأفممت أبممو وقرضمما م برمتمم ه ‪ ،‬وكان نقممش‬ ‫خات ه علي ه الصل ة والسل م‪" :‬مدممد رسول المم" يقمرأ مم ن أسممفل‪ .‬ونقممش خمات الصممديق‪ :‬نعممم‬ ‫القادر ال‪ .‬والفاروق‪ :‬كفى بالو ت واعظاً يا عدمر‪ .‬وعثدممان‪ :‬آمنمت بمال ملصمًا‪ .‬وعلمّي ‪:‬م اللمك‬ ‫ل‪ .‬وأب عبيد ة‪ :‬الدمد ل‪ .‬رضي ال ع ن الدميع اهم جل‪.‬‬


‫)مس ممألة‪ :‬ك(‪ :‬العتدم ممد ح ممل افم متاش النس مموج والط ممرز بال ممذهب والفرض ممة للنس مماء‬ ‫كممالرير بل فممرق كدممما وقممال ه البلقين م و )ع ش( وغيه ا ‪ ،‬خلف ماً لمما رجحمم ه ق ل ممم ن‬ ‫حرمة الفتاش للطلق الدلة الّوز ة لستعدمال ن الرير والنقد بأي صور ة كانت ‪ ،‬إل ممما‬ ‫اس ممتثن ك ممالوان ونممو الكرسم ي م مم ن النق ممد فيحم مر م عل ممى الفريقي مم ‪ ،‬وكلآل ممة ال ممرب فتحم مر م‬ ‫عليهمم ن ‪ ،‬وليممس ممم ن الوان م وضمع وقطعممة فرضممة كمماللو ح علممى نممو الوسماد ة بممل هممي ممم ن‬ ‫الزينة فيحل لا كالكحلة الفرضة ‪ ،‬ول زكا ة ف ذلك ما ل يك ن في ه إسراف ‪ ،‬ول يل‬ ‫للدمكلف شيء م ن ذلك ‪ ،‬نعم يمل لم ه اسمتعدمال الرير فم نمو تسمجيف وتطريز خيمط‬ ‫سبحة وشرابة برأسها ‪ ،‬وغطاء نو عدمامة وكيس الدراهم والصحف‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬تمل تليممة الصمحف بالفرضمة مطلقماً ‪ ،‬وبالمذهب للدممرأ ة ‪ ،‬والتحليممة وضع‬ ‫وقطممع النقممد الروقاق مسممدمر ة علممى شمميء والتدممموي ه إذابتمم ه والطلء بمم ه اه م ش ق‪ .‬وأفممت ابمم ن‬ ‫زياد بممأن ه لممو حظممي نممو العدمامممة بالقصممب يعنم خيممط الفرضممة الغدممموس فيهمما حمر م ‪ ،‬وإن‬ ‫لم يصمل منم ه شميء بالنمار ‪ ،‬نعمم إن وقلمد أبما حنيفمة جماز لنم ه ييمز وقمدر أربع أصمابع‬ ‫م ن ذلك اهم باعهش ن‪ .‬ول تر م ملوقا ة الفمم للدمطمر النمازل مم ن ميمزاب الكعبمة ‪ ،‬وإن مسم ه‬ ‫الفم على نزاع في ه اهم تفة‪ .‬واعتدمد ) م ر( الرمة إن وقمرب مم ن الفممم كدممما فم سمم و‬ ‫ب ر ‪ ،‬وتل حلقة الناء ورأس ه إذا ل يسّم إناء وسلسمملت ه ممم ن فرضممة ‪ ،‬ويل جعممل ممما‬ ‫يلعب ب ه ف الهشطرنج م ن نقد إذ ل يسدمى إناء ول يستعدمل ف البدن اهم فتح‪.‬‬ ‫]فرع[‪ :‬ما جر ت ب ه العاد ة م ن تلية رأس مرش ماء الورد بفرضة نقل بعرضهم‬ ‫الجاع على التحري ‪ ،‬والذي يظهر أن ه إن اتذ ممم ن فرضمة عنمد كيمس رأسم ه فلم ه حكممم‬ ‫الرضبة الكمبي ة للحاجمة فيكمون مكروه اً ‪ ،‬أو لتكدميمل رأسم ه فحمرا م ‪ ،‬كدمما وقمال فم اليعماب‬ ‫ف رأس الكوز اهم كردي‪.‬‬ ‫العيدان‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف اليعاب و زي و ش ق‪ :‬التهنئة بالعيد سنة ‪ ،‬وووقتهما للفطمر‬ ‫غمروب الهشمدمس ‪ ،‬وف الضمحى فجمر عرفة كمالتكبي اهمم‪ .‬زاد ش ق وكذا بالعما م والهشمهر‬ ‫علممى العتدمممد مممع الصممافحة عنممد اتمماد النممس والل مّو عمم ن الريبممة ‪ ،‬كممامرأ ة وأمممرد أجنممبيي‬ ‫والبهشاش ممة وال ممدعاء ب ممالغفر ة ‪ ،‬ووقممد جع ممل ال م م للدم ممؤمني ثلث ممة أي مما م‪ :‬عي ممد الدمع ممة والفط ممر‬ ‫والضممحى ‪ ،‬وكلهمما بعممد إكدمممال العبمماد ة ‪ ،‬وليممس العيممد لمم ن لبممس الديممد بممل لطاعممات ه تزيد ‪،‬‬ ‫ول لمم ن تدمممل بمماللبوس والرك وب بممل لمم ن غفممر ت لمم ه الممذنوب‪ .‬واعلممم أن اجتدممماع النمماس‬ ‫بعد عصر يو م عرفة للدعاء كدما يفعل أهل عرفة ويسدمى التعريف وقممال الممما م‪ :‬ل بممأس‬ ‫ب ه ‪ ،‬وكره ه الما م مالك ‪ ،‬وفعل ه الس ن ‪ ،‬وسبق ه اب ن عبمماس رضي الم عنهممم ‪ ،‬وم ن جعلمم ه‬


‫بدعة فدمراده حسنة ‪ ،‬ونقل ع ن الطوخي حرمت ه لا في ه م ن اختلط النساء بالرجال وهو‬ ‫وجي ه حينئذ اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬التطيمب والمتزي ن فم العيمد أفرضمل منم ه فم الدمعمة ‪ ،‬بمدليل أنم ه لطلمب‬ ‫هنا أغلى وقيدمة وأحسنها منظراً ول يتص بريد الرضور ‪ ،‬وينبغي أن يكون غيم البيممض‬ ‫أفرضل إذا وافق يو م العيد يو م الدمعة اهم ع ش‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ش ق‪ :‬والتكممبي أولم ممما يهشممتغل بمم ه حممت ممم ن وق مراء ة الكهممف‬ ‫والصممل ة علممى النممب لممو وافممق العيممد ليلممة الدمعممة ‪ ،‬وإن تووقمف فيمم ه الهشمموبري فيهشممتغل بمم ه‬ ‫وحم ده ‪ ،‬ووقممال ع ش‪ :‬يدم ممع بي م م مما ذكم ر ‪ ،‬وتك ممبي الفط ممر أفرض ممل م مم ن تك ممبي الض ممحى‬ ‫الرسل ‪ ،‬أما مقيد الضحى فهو أفرضل م ن تكبي الفطر ‪ ،‬وكل ما اعتاده النمماس وازدادوه‬ ‫فقد ورد حت لفظة‪ :‬وأعز جنده رواها العلقدمممي‪ .‬والاصممل أن للعلدممماء اختلفماً فم التكممبي‬ ‫القيد ‪ ،‬هل يتص بالكتوبا ت؟ أو يعمم النوافمل وبالرجال؟ أو يعمم النسماء وبالدماعمة؟ أو‬ ‫يعممم النفممرد وبالقيم؟ أو يعممم السممافر وبالسمماك ن الصممر؟ أو يعممم القممرى؟ فدمجدممموع ذلممك‬ ‫اثنا عهشر وقوًل ‪ ،‬وهل ابتداؤه م ن صبح عرفة أو ظهره أو صبح النحر أو ظهممره أربعممة؟‬ ‫وه ل انتهمماؤه إل م ظهممر النحممر أو ثمماني ه؟ أو صممبح آخممر التهش مريق أو ظهممره أو عصممره؟‬ ‫خسممة مرضممروبة ف م أربعممة البتممداء بعهش مري ن سممقط منهمما كممون ظهممر النحممر مبتممدأ ومنتهممى‬ ‫كليهدما معاً بقي تسعة عهشر ترضرب ف الثن عهشر تبلغ مائتي ومثانية وعهشري ن اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمم ن تممأخي التكممبي الطلممق عمم ن أذكار الصممل ة بلف القيممد فيسمم ن‬ ‫تق ممدي ه كدم مما ف م م الم ممداد ‪ ،‬وق ممال ع ش‪ :‬ويمموج ه ب ممأن ه ش ممعار ال م مووقت ول يتك ممرر ‪ ،‬فك ممان‬ ‫العتناء ب ه أشد م ن الذكار ‪ ،‬وف بج‪ :‬وخرج بالاج العتدمر فيكب إن ل يكمم ن مهشممتغلً‬ ‫بذكر لطواف أو سعي على العتدمد اه م ب ر ‪ ،‬ولو أحمر م بالممج ليلمة عيممد الفطممر سم ن‬ ‫ل ه التلبية اهم ع ش ‪ ،‬ويس ن التكبي لرؤية النعمم أو سماع صموتا فم عهشمر الجمة ‪ ،‬وقمال‬ ‫ف اليعاب‪ :‬مر ة واحد ة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسمم ن إحيمماء ليلتيهدممما بالعبمماد ة ويصممل بعظممم الليممل ‪ ،‬وبصمملت الصممبح‬ ‫والعهشاء ف جاعة أو الصبح وحدها ‪ ،‬نعم المماج ل يسمم ن لمم ه ممم ن الصممل ة غيم الرواتمم ‪،‬‬ ‫بممل اختممار جممع عممد م سممنها لمم ه ‪ ،‬وأنكممر ابمم ن الصممل ح سمم ن إحيائهمما لمم ه اه م باعهشمم ن‪ .‬لكمم ن‬ ‫ف الحياء إياء إل ندب إحيائها‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬حكدمة كون ه يو م العيد يذهب ف الطريق اللطول ويرجع ف عكس ه ‪،‬‬ ‫نظدمها مدمد ب ن أب بكر اليدمن أظن ه الشصخر فقال‪:‬‬ ‫كان الرسول ف ذهاب ه إل العيدي ن يتار الطريق اللطول‬ ‫لكون الجر ف الذهاب أكثرا <> وف الرجوع كان يهشي الوقصرا‬


‫أو لينال أهل كل منهدما <> بركت ه أو ليسأل فيهدما‬ ‫أو ليؤدي فيهدما صدوقت ه <> أو ليزور فيهدما وقرابت ه‬ ‫أحياء أو أموا ت أو لا يقع <> غيظ على أهل النفاق والبدع‬ ‫أو أكثر البقاع كيدما تهشهدا <> أو لتفاؤل فصخذها عددا‬ ‫)مسممألة(‪ :‬فيدممما إذا وافممق ي مو م الدمعممة ي مو م العيممد ففممي الدمعممة أربعممة مممذاهب ‪،‬‬ ‫فدمممذهبنا أنمم ه إذا حرضممر أهممل القممرى والب موادي العيممد وخرج وا ممم ن البلد وقبممل الممزوال ل م‬ ‫تلزمهممم الدمعممة وأممما أهممل البلممد فتلزمهممم ‪ ،‬ومممذهب أحممد ل تل مز م أهممل البلممد ول أهممل‬ ‫الق م ممرى فيص م مملون ظه م مراً ‪ ،‬وم ممذهب عط م مماء ل تل م مز م الدمع م ممة ول الظه م ممر فيص م مملون العص م ممر ‪،‬‬ ‫ومذهب أب حنيفة تلز م الكل مطلقاً ‪ ،‬اهم م ن اليزان الهشعران‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ذكر العلمممة عبممد الم بلحمماج أنمما تصممل سممنة أكممل التدمممر فم عيممد‬ ‫الفطممر بأكممل العصمميد ة العهممود ة ‪ ،‬بلف ممما لممو حلممف ل يأكممل ت مراً فل ينممث بممذلك‬ ‫لن اليان يسلك با مسلك العرف‪.‬‬ ‫الكسوفان‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الهشمموبري‪ :‬وهو أي الكسمموف للهشممدمس أشممهر ممم ن عكسمم ه ‪ ،‬لن‬ ‫معن كسف تغي ‪ ،‬ومعن خسف ذهب ‪ ،‬ووقد بي علدماء اليئة أن الكسوف ل حقيقممة‬ ‫لمم ه ‪ ،‬بممل الاصممل لمما مممرد تغيمم ‪ ،‬لن ضمموءها ممم ن جرمهمما فيق مّل بيلولمة القدمممر ‪ ،‬بلف‬ ‫خس مموف القدم ممر فل مم ه حقيق ممة لن ن مموره مس ممتعار م مم ن ن ممور الهش ممدمس ‪ ،‬ف ممإذا ح ممالت الرض‬ ‫بينهدما منعمت وصول ضموء الهشمدمس إلم القدممر فيصمي ل نمور لم ه اه م ح ل‪ .‬ووقال ابم ن‬ ‫العدممماد ف م كهشممف الس مرار‪ :‬وأممما ممما يق مول ه النجدمممون وأهممل اليئممة ف م الكسمموفي فبالطممل ‪،‬‬ ‫وسبب كسمموفيهدما تويف العبمماد ببممس ضمموئهدما فيجعممون إلم الطاعممة ‪ ،‬لن هممذه النعدمممة‬ ‫ف مثممر ول يصممل لمم ه نرضممج ‪ ،‬ووقيممل‪:‬سممبب ه تلممي الممق‬ ‫إذا حبسممت ل م ينبممت زرع ول ي م ّ‬ ‫سبحان ه وتعال عليهدما ‪ ،‬فإن ه ما تلى لهشيء إل خرضع ‪ ،‬فقد تلى للجبممل فجعلمم ه دك اً ‪،‬‬ ‫ص‬ ‫ووقيممل‪ :‬إن اللئكممة ترها ‪ ،‬وف السممدماء بممر فممإذا ووقعممت فيمم ه اسممتت ضمموؤها‪ .‬ومم ن خ موا ّ‬ ‫الهش ممدمس أن مما ترلطم ب ب ممدن النس ممان إذا ن مما م فيه مما ‪ ،‬وتس ممصخ ن ال مماء الب ممارد ‪ ،‬وتممبد البطي ممخ‬ ‫المماّر ‪ .‬م وم ن خ مواص القدمممر أنمم ه يصممفر لممون ممم ن نمما م فيمم ه ‪ ،‬ويثقممل رأسمم ه ‪ ،‬ويس مّو سم العظمما م ‪،‬‬ ‫ويبلي ثياب الكتان ‪ ،‬ووقال علمي كمر م الم وجهم ه‪ :‬إن السمواد المذي فيم ه أثمر مسمح جنما ح‬ ‫جبيل ‪ ،‬لن ال خلق نممور القدمممر سمبعي جمزءاً كالهشممدمس ‪ ،‬ثم أممر جبيل عليم ه السمل م‬ ‫فدمسممح ه بنمماح ه ‪ ،‬فدمحمما سممتة وسمتي فحّول مما للهشممدمس ‪ ،‬فممأذهب عنمم ه الرضمموء وأبقممى فيمم ه‬ ‫النممور ‪ ،‬وإذا نظممر ت إلم السمواد فم القدمممر وجدت ه حروف اً أولا جيممم ثم ميممم ثم يمماء ثم‬


‫ل ‪ ،‬ووقد شمماهد ت ذلممك ووقرأتمم ه م مراراً اه م شمموبري‪ .‬وقممال ) م ر(‪:‬‬ ‫ل م وألممف آخممره أي جي ً‬ ‫ولكل شهر وقدمر بلف الهشدمس فإنا واحد ة اهم بج‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أوقل صل ة الكسوف ركعتان كسنة الظهر ‪ ،‬وقال اب ن حجر‪ :‬وملهمما إن‬ ‫نواها كالعاد ة أو ألطلق أي فيقتصر علممى ذلمك علممى الكيفيمة المت فيهمما ركوعان إل إن‬ ‫وقصدها مع النية‪ .‬ووقال ) م ر(‪ :‬يتصخيم عنمد اللطلق بيم الكيفيمتي ‪ ،‬وقمال ح ل‪ :‬همذا فم‬ ‫حق غي الأمو م ‪ ،‬أما هممو إذا ألطلممق فتحدمممل نيتم ه علممى ممما نمواه إمممام ه اه مم‪ .‬فلمو اختلفممت‬ ‫نيتهدما ف الكيفيتي ل تصح لعد م تكن ه م ن التابعة اهم كردي وباعهش ن‪.‬‬ ‫]فرع[‪ :‬تسّ ن الصل ة فرادى ل باليئة السابقة لكسوف بقية الكواكب واليمما ت‬ ‫السدماوية والزلزل والصواعق والريح الهشديد اه م نايمة‪ .‬وقمال ع ش‪ :‬وينموي بما أسمبابا ‪ ،‬ول‬ ‫توز لا خطبة ول جاعة ‪ ،‬ويدخل ووقتها بوجودها ‪ ،‬ويرج بزوالا كالكسوف ‪ ،‬وتصح ف‬ ‫ووقت الكراهة اهم ب ر ‪ ،‬اهم جل‪.‬‬ ‫الستسقاء‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬يب امتثال أمر الما م فم كمل مما لم ه فيم ه وليمة كمدفع زكا ة‬ ‫الممال الظمماهر ‪ ،‬فممإن ل م تكمم ن لمم ه فيمم ه وليممة وه و ممم ن القمموق الواجبممة أو الندوبمة جمماز‬ ‫الممدفع إليمم ه والسممتقلل بصمرف ه فم مصممارف ه ‪ ،‬وإن كممان الممأمور بمم ه مباحماً أو مكروه اً أو‬ ‫حرامماً لم يممب امتثممال أمممره فيمم ه كدممما وقممال ه ) م ر( وتردد فيمم ه فم التحفممة ‪ ،‬ثم مممال إلم‬ ‫الوجوب فم كممل مما أمممر بم ه المما م ولو مرم اً لكم ن ظماهراً فقمط ‪ ،‬وما عممداه إن كمان‬ ‫فيمم ه مصمملحة عامممة وج ب ظمماهراً وبالطن ماً وإل فظمماهراً فقممط أيرض ماً ‪ ،‬والع مب ة ف م النممدوب‬ ‫والبا ح بعقيد ة المأمور ‪ ،‬ومعنم وقممولم ظماهراً أنم ه ل يمأث بعمد م المتثمال ‪ ،‬ومعنم بالطنماً أنمم ه‬ ‫يأث اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووقال ش ق‪ :‬والاصممل أنمم ه تممب لطاعممة المما م فيدممما أممر بمم ه ظمماهراً وبالطنماً‬ ‫ممما ليممس بمرا م أو مكممروه ‪ ،‬فممالواجب يتأكممد ‪ ،‬والنممدوب يممب ‪ ،‬وكذا البمما ح إن كممان فيمم ه‬ ‫مصملحة كمتك شمرب التنبماك إذا وقلنما بكراهتم ه لن فيم ه خسمة بمذوي اليئما ت ‪ ،‬ووقد ووقع‬ ‫أن السلطان أمر نائب ه بأن ينادي بعد م شرب الناس ل ه ف السواق والقهاوي ‪ ،‬فصخممالفوه‬ ‫وشربوا فهم العصا ة ‪ ،‬وير م شرب ه الن امتثالً لمره ‪ ،‬ولو أمر الما م بهشيء ث رجع ولو‬ ‫وقبل التلبس ب ه ل يسقط الوجوب اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬كان السلف يكرهون الشار ة إل الرعد والبق ويقولون عند ذلك‪ :‬ل‬ ‫إل ه إل ال وحده ل شريك لمم ه سمبو ح وقمدوس فيصختممار الوقتمداء بمم اه م تفممة‪ .‬وع ن ابمم ن‬ ‫عباس وقال‪ :‬مم ن وقممال عنممد الرعد‪ :‬سممبحان الممذي يسمبح الرعد بدممده واللئكممة ممم ن خيفتم ه‬ ‫وهو على كل شيء وقدير فأصابت ه صاعقة فعلّي ديت ه ‪ ،‬اهم فتح الرح ن شر ح الزيد‪.‬‬


‫حكم تارك الصلة‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬الصمح أن مم ن لزمتم ه الدمعمة يقتمل بتكهما إذا ضماق المووقت عم ن‬ ‫واجب الطبتي والصل ة وإن وقال أصليها ظهرًا‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬تممارك الصممل ة بالكليممة والصخ مّل ببعرضممها فاسممق بالجمماع كتممارك الزكا ة ‪،‬‬ ‫ويب وقتلمم ه بالسمميف بعممد السممتتابة ولمو بممتك صممل ة واحممد ة ‪ ،‬وياف عليمم ه سمموء الاتممة‬ ‫والعيمماذ بممال تعممال ‪ ،‬ول يمموز لمم ن معمم ه ممماء إعطمماؤه إيمماه والممتيدمم بممل يتوضمأ بمم ه ويمتك‬ ‫عطهشان لن ه غي مت م كالكلب العقور ‪ ،‬وينبغي للدمتدي ن أن ل يرضر مالس ه وضميافت ه ‪،‬‬ ‫وجنممازت ه ‪ ،‬وأن ل يصمملي عليمم ه ظمماهراً ليتمدع غيممه ‪ ،‬بممل ينبغممي كدممما وقممال ه القطممب سمميد‬ ‫أحد ب ن سيط أن يقب بحل بعيد ع ن السلدمي وتسدمى مقب ة الفساق‪.‬‬ ‫الجنامئز‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ال ممو ت مفاروقم ة ال ممرو ح الس ممد ‪ ،‬وال ممرو ح جس ممم لطي ممف ل يفن م أبممداً ‪،‬‬ ‫وصبيان الكفار كفار ف أحكا م الدنيا ‪ ،‬مسلدمون ف أحكا م الخر ة اهم عباب‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬سممئل أبممو بكممر عمم ن مممو ت الهممل فقممال‪ :‬مممو ت الب وقصممم الظهممر ‪،‬‬ ‫وممو ت الولممد صممدع الف مؤاد ‪ ،‬وممو ت الخ وقممص النمما ح ‪ ،‬وممو ت الزوج ة حممزن سمماعة اهم م‬ ‫مغن‪ .‬ويستحب السمتعداد للدممو ت بالتوبة بهشمرولطها ‪ ،‬ول يمر م التمب م مم ن القرضممي كمالرض‬ ‫والفرق دون القرضاء اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ورد أن جبيل علي ه السل م يرضر م ن ما ت على لطهمار ة مم ن الممة ‪،‬‬ ‫فليحرص الريض وم ن حرضره الو ت على لطهارت ه ‪ ،‬ويس ن أن يقرأ ع��ده يس لا ورد أن ه‬ ‫يو ت رياناً ويدخل وقبه رياناً اهم‪ .‬باعهش ن‪ .‬والكدمة وقراء ة يس على الترضممر اشممتدمالا علممى‬ ‫أح موال القيام ممة وأه موال ه ‪ ،‬وتغي م ال ممدنيا وزوال مما ‪ ،‬ونعي ممم الن ممة وعممذاب الن ممار ‪ ،‬فيت ممذكر تل ممك‬ ‫الح موال الوجبممة للثبمما ت ‪ ،‬وقيممل‪ :‬والرع د لنمما تسممهل خممروج الممرو ح ‪ ،‬ويمرع المماء نممدباً بممل‬ ‫ش إذا فع ممل ب مم ه ذل ممك ‪ ،‬لن‬ ‫وجوبم اً إن ظه ممر ت أم ممارا ت ت ممدل عل ممى احتي مماج ه ‪ ،‬ك ممأن يه م ّ‬ ‫العطممش يغلممب لهش مّد ةم النممزع ‪ ،‬ولمذلك يممأت الهشمميطان بمماء زلل ويقممول‪ :‬وقممل ل إلمم ه غيممي‬ ‫حت أسقيك اهم تفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬الني خلف الول إن ل يغلب ه ‪ ،‬أو تصل ب ه اسمتاحة ممم ن اللمم ‪،‬‬ ‫وإل فدمبمما ح وإبممدال ه بنحممو تسممبيح أول اه م باعهشمم ن‪ .‬ووقال البيهشممي‪ :‬وورد أن أنيم الريض‬ ‫تس ممبيح ‪ ،‬وصممياح ه تلي ممل ‪ ،‬ونفس مم ه ص ممدوقة ‪ ،‬ونمموم ه عب مماد ة ‪ ،‬وتقلب مم ه م مم ن ج ممانب إل م جممانب‬ ‫جهمماد ف م سممبيل ال م تعممال ‪ ،‬وممل الني م والصمميا ح مممع الغلبممة إذ اختيممار الني م مكممروه‬ ‫اهم‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬أوقل الثقيل الذي يوضع على بط ن اليت عهشرون درهاً ‪ ،‬وتوز الزياد ة‬ ‫علي ه ما ل تؤذه بيث لو وضع على الي لذاه اهم شوبري‪.‬‬ ‫)مسممألة‪:‬ب(‪ :‬يممب تهيممز كممل مسمملم مك مو م بإسمملم ه ‪ ،‬وإن فحهشممت ذنمموب ه ‪،‬‬ ‫وكان تاركاً للصل ة وغيها م ن غي جحود ‪ ،‬ويأث كل م ن علم ب ه أو وقصر ف ذلممك ‪،‬‬ ‫لن ل إل ه إل ال ووقاية ل ه م ن اللود ف النار ‪ ،‬همذا مم ن حيمث الظماهر ‪ ،‬وأمما بالطنماً‬ ‫فدمحممل ذلممك حيممث حسممنت الاتممة بممالو ت علممى اليقي م والثبمما ت علممى الممدي ن فالعدمممال‬ ‫عنوان‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬العتدمد عندنا أن ه ل يكم بإسل م الصب إل تبعاً لحمد أبموي ه وإن‬ ‫عل ‪ ،‬بهشممرط معرفة نسممبت ه إليمم ه ‪ ،‬أو إذا وجد لقيطماً فم بلمد بمما مسمملم أو تبعماً لسممابي ه‬ ‫السلم ‪ ،‬وكذا إن جعل سابي ه ووجد بيمد مسملم خصوص اً إن وصف السمل م كدمما وقمال ه‬ ‫أبممو مرمة ‪ ،‬فحينئممذ يهممز إذا ممما ت وجوبم اً كالسمملم ‪ ،‬بممل صممحح أبممو حنيفممة وجع ممم ن‬ ‫السلف إسل م الدميز مطلقاً ‪ ،‬ونقل الما م إجاع الصحابة عليم ه ‪ ،‬وانتصمر إليم ه جمع ‪ ،‬وأفمت‬ ‫مدمممد باسممودان بممأن ه لممو ممما ت شممصخص بطريق وخاف لممو ووقف لتجهيممزه ممم ن عممدّو فعممل‬ ‫ما أمكن ه ولو البعض إن ل يك ن نقل ه لل الم ن‪.‬‬ ‫الغسل والتكفين‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬تب إزالة النجاسممة الغيم العفمّو عنهما عمم ن اليمت ‪ ،‬سمواء الجنبيممة‬ ‫والارج ة منمم ه ‪ ،‬وقبممل إدراجمم ه ف م الكفمم ن اتفاوق ماً ولمو ممم ن غي م السممبيلي ‪ ،‬وك ذا بعممده ف م‬ ‫الصح كغسل الكف ن اللوث بما ‪ ،‬ول تصمح الصمل ة عليم ه حينئمذ ممع وجود الماء الزيل‬ ‫لمما ‪ ،‬ووقمال البغمموي‪ :‬ل تممب الزالممة بعممد الدراج مطلق ماً ‪ ،‬وإن ترضممدمخ الكفمم ن اه مم‪ .‬وقلممت‪:‬‬ ‫ورجحمم ه ف م المممداد ‪ ،‬ووقمال باعهشمم ن‪ :‬ولمو ل م يكمم ن وقطممع الممارج ممم ن اليممت صممح غسممل ه‬ ‫والصل ة علي ه ‪ ،‬لك ن يب في ه الهشو والعصب على مل النجاسة والبممادر ة بالصممل ة عليمم ه‬ ‫كالس مملس اهم مم‪ .‬وف م التحف ممة‪ :‬وبمم ه يعل ممم وجم وب غس ممل م مما يظه ممر م مم ن ف ممرج ال ممثيب عن ممد‬ ‫جلوسها على وقدميها نظي ما مر ف الي اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ينبغي أن يأت الغاسل بعد وضوء اليت وغسل ه بذكر الوضوء بعده ‪،‬‬ ‫وكذا بدعاء العرضاء ويس ن‪ :‬اجعل ه م ن التوابي ‪ ،‬أو اجعلن وإياه اهم تفة‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ش(‪ :‬يمموز لغرماء اليمت الفلمس منممع الزائممد عم ن سمماتر كمل البممدن مما‬ ‫لممو أوصى بإسممقالط ه ‪ ،‬بلف الورثة فليممس لممم النممع ممم ن الثلثممة ‪ ،‬وإن اتفقموا علممى ذلممك‬ ‫أو كان فيهم مجور على العتدمد ‪ ،‬نعم لم النع م ن الزائد حمت فم حمق النمثى اهمم‪.‬‬ ‫وقلت‪ :‬ووقال باعهش ن‪ :‬كل م ن كف ن م ن مال ه ول دي ن عليم ه مسمتغرق يمب لم ه ثلثمة وإن‬


‫ل يلف سواها ‪ ،‬وم ن كف ن م ن مال غيه ل يب ل ه إل واحد يعم جيع بدن ه ولمو‬ ‫عالاً ولياً ‪ ،‬ووقال ف مبحث القدميص وإلطلوقهم يقترضي أن ه كقدميص المي بمل صمر ح بم ه‬ ‫الهشروقاوي وغيه ‪ ،‬فدما اعتيد ف بعض الها ت م ن جعل ه إلم نصممف السمماق وبل أكدممما م‬ ‫منكر شديد التحري اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬حاصممل أحكمما م الكفمم ن أنمم ه أربعممة أوقسمما م‪ :‬حممق ال م تعممال وهو سمماتر‬ ‫العور ة ‪ ،‬ويتلف بالذكور ة والنوثة ‪ ،‬وهذا ل يوز لحد إسقالط ه مطلقماً ‪ ،‬وحق اليممت وهو‬ ‫ساتر بقيمة البممدن فيجموز للدميمت إسمقالط ه كدممما وقمال ه ابمم ن حجمر خلفماً ل م ) م ر( ‪ ،‬وحق‬ ‫الغرم اء وهمو الثممان والثممالث فهممذا للغرم اء عنممد السممتغراق النممع منمم ه ‪ ،‬وح ق الورث ة وهمو‬ ‫الزائد على الثلثة فلهم إسقالط ه اهم كردي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬مؤن التجهيز ف مال اليمت إل زوجة وخادمهما الدملموك أو السمتأجر‬ ‫بالنفقة ل بالجر ة فعلى زوج غن ‪ ،‬وقال ) م ر(‪ :‬ولو بما يرث ه منهمما خلفماً لبمم ن حجمر ‪،‬‬ ‫ل ناشز ة وصغي ة ‪ ،‬ول زوجة الب ‪ ،‬والراد بالغن غن الفطر ة ‪ ،‬ويب للزوجة ثمموب فقممط‬ ‫ول يممب الزائممد ممم ن مالمما ‪ ،‬نعممم إن ل م يقممدر إل علممى بعممض الثمموب تممم بمماوقي ه ممم ن‬ ‫تركتهمما ‪ ،‬ووجب ثممان وثمالث لنفتمما ح بمماب الخممذ ‪ ،‬وحينئممذ ث م ممم ن بيممت الممال كممالنوط‬ ‫والقط مم ن وإن ك ممانت مس ممتحبة ‪ ،‬ث م م مم ن مياس ممي الس مملدمي كفاي ممة إن ل م يس ممأل ش ممصخص‬ ‫بعينمم ه وإل فعيم لئل يلمز م التواكل ‪ ،‬وحد الوسر ممم ن يلممك كفايممة سممنة زياد ة علممى ممما‬ ‫يكفي مون ه يوم ه وليلت ه اهم ش ق‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ابمم ن عجيممل‪ :‬لممو ممما ت شممصخص ولم ه مجممور ول تكمم ن مراجعممة‬ ‫الاكم وقبل تغيه جاز لحد الثقا ت م ن السلدمي تهيزه م ن تركت ه للرضمرور ة ‪ ،‬اه م بازرعة‬ ‫وبامرمة وسهودي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬مال ف التحفة إلم حرمة سممت النمماز ة برير حمت فم المرأ ة ‪ ،‬وخالف ه‬ ‫) م ر( وسممم فيه مما ب ممل وق ممال‪ :‬ي مموز تليته مما بال ممذهب ودفن مم ه معه مما برضم ا الورثم ة الك مماملي‬ ‫وترضييع الال لغرض ‪ ،‬وهو هنا إكرا م اليت وتعظيدم ه جائز اهمم‪ .‬والموج ه خلفم ه اه م كمردي‬ ‫صغرى‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال زي‪ :‬ووقد عدمت البلوى با يهشاهد م ن اشتغال الهشيعي بالديث‬ ‫الممدنيوي وربا أّداهممم إل م نممو الغيبممة ‪ ،‬فالصختممار إشممغال أسمماعهم بالممذكر الممؤدي إل م تممرك‬ ‫الكل م أو تقليل ه ارتكاباً لخف الفسدي ن اهم‪.‬‬ ‫الصلة على الميت‬


‫]فائممد ة[‪ :‬يتأكممد اسممتحباب الصممل ة علممى ممم ن ممما ت فم الووقا ت الفاضمملة كيمو م‬ ‫عرفة والعيد وعاشوراء والدمعة اهم ) م ر(‪ .‬ووقال الزجد البممالغ يصمملى عليمم ه لتكفيم سمميئات ه‬ ‫ورفع درجات ه ‪ ،‬والصب لرفع درجات ه خاصة اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬تممزي صممل ة الممذكر الواحممد علممى اليممت ‪ ،‬وإن ل م يفممظ الفاتممة ول‬ ‫غيها ‪ ،‬وووقف بقممدرها مممع وجود ممم ن يفظهمما ‪ ،‬لن القصممود وجود صممل ة صممحيحة ممم ن‬ ‫جنس الصخالطبي ووقد وجد ت ‪ ،‬وقال ه ف التحفة اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو نقل الرأس ع ن الثة كفت الصل ة على أحدها إن نوى الدملة ‪،‬‬ ‫فإن ل يعلم غسل الباوقي علق نيت ه بغسل ه اهم تفة ‪ ،‬أي كأن يقول‪ :‬أصلي علممى جلممة‬ ‫ممما انفصممل منمم ه هممذا الممزء إن غسمملت البقيممة ‪ ،‬فممإن ل م تغسممل نمموى الممزء فقممط وإل‬ ‫بطلت اهم مدابغي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬سمم ن الووقوف عنممد رأس الممذكر وعجي مز ة غيممه عمما م ‪ ،‬وإن كممان اليممت‬ ‫مستوراً أو ف القب اهم أحد البيهشي‪ .‬ويس ن أن ل ترفع الناز ة حممت يتممم السممبوق ول‬ ‫يرض ممر رفعه مما وقب ممل ت ممام ه ‪ ،‬وإن خرجم ت ع مم ن الس ممجد وبع ممد ت ب ممأكثر م مم ن ثلمثائ ممة ذراع‬ ‫وتم ولت عمم ن القبلممة لنمم ه دوا م ‪ ،‬بلف ممما لممو أح مر م وهمي سممائر ة فيهشممتط عممد م البعممد‬ ‫وعد م الائل كدما ف التحفة اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ف النهاية يس ن تطويل الدعاء بعد الرابعة ‪ ،‬وحّد هم كدما بي التكبيا ت‬ ‫أي الولم والخي م ة كدم مما أف مماده ال ممديث ومن مم ه‪ :‬الله ممم ل ترمن مما أج ممره ول تفتن مما بع ممده ‪،‬‬ ‫واغفممر لنمما ولم ه ‪ ،‬ويصمملي علممى النممب ويدعو للدمممؤمني والؤمنمما ت ‪ ،‬ويق مرأ فيهمما آيممة‪} :‬الممذي ن‬ ‫يدملممون العممرش م إل م م العظيممم{ وآيممة }ربنمما آتنمما ف م الممدنيا حسممنة{ اليممة ‪ ،‬و }ربنمما ل‬ ‫تممزغ وقلوبنمما بعممد إذ هممديتنا م إل م م الوه اب{ اه م باعهشمم ن‪ .‬لكمم ن وقممال ابمم ن حجممر‪ :‬وينبغممي‬ ‫كراهة ربنا اغفر لنا ال ‪ ،‬كدما تكره القراء ة ف غي القيا م‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬فممرغ الممأمو م ممم ن فمماتت ه وقبممل إمممام ه سمم ن لمم ه السممور ة فهممي أول ممم ن‬ ‫السكو ت اهم إيعاب‪ .‬ووقال ع ش‪ :‬الوقرب أن ه يدعو للدميت لنمم ه القصممود ‪ ،‬كدممما لمو فمرغ‬ ‫م ن الصل ة على النب فيهشتغل بالدعاء أو يكررها لنا وسيلة لقبول ه اهم بج‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقمال أبمو مرمة‪ :‬ولو تقمد م غيم الحمق فم النماز ة حمر م أو فم غيها‬ ‫كممره اه مم ‪ ،‬لكمم ن نقممل ع ش عمم ن ابمم ن حجممر الكراهممة ف م النمماز ة ‪ ،‬ولمو زاد الممما م ف م‬ ‫تكممبي النمماز ة لم تبطممل ‪ ،‬فلممو تممابع ه الممأمو م السممبوق وأتممى بمواجب ه حسممب لمم ه ‪ ،‬علممم ذلممك‬ ‫أ م ل ‪ ،‬إذ الزياد ة جممائز ة للممما م ‪ ،‬وبذا فممارق السممبوق التممابع لمممام ه ف م الامسممة حيممث‬ ‫فصل في ه بي الهل فتصح والعلم فل اهم شوبري‪ .‬ولو تقد م علممى إمممام ه بتكممبي ة عدمممداً‬


‫ل م تبطممل ‪ ،‬لن غممايت ه أنمم ه كزياد ة تكممبي ة وهو ل يرضممر وقممال ه ابمم ن حجممر‪ .‬ووقمال ) م ر(‪:‬‬ ‫تبطل ما ل يقصد بذا الذكراهم باعهش ن‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وقال ف التحفة‪ :‬ولو صملى علمى كمل واحمد ة والمما م واحمد وقمد م مم ن‬ ‫يمماف فسمماده ث م الفرضممل بمما مممر ‪ ،‬أي ممم ن نممو ورع ووليممة إن رض وا وإل أوقممرع اه مم‪.‬‬ ‫ومثلهمما المممداد وش ر ح الممروض‪ .‬وقممال سممم‪ :‬هل وقمد م بالسممبق وقبممل الوقمراع اه مم‪ .‬ووجد ت بممط‬ ‫ب وقال‪ :‬فائد ة ووجد ت حاشممية علمى بعمض نسممخ التحفمة فم تقمدي النممائز ‪ ،‬وقممال‪ :‬ووقرضممية‬ ‫عبممارت ه أنمم ه ل يقممد م السممابق إلم مممل الصممل ة ‪ ،‬وعدمممل أهممل تري علممى تقممدي ه وإن كممان‬ ‫مفرضممولً مطلقماً ‪ ،‬ول نعلممم مسممتندهم فم ذلممك ‪ ،‬ثم رأيممت الفقيمم ه العلمممة مدمممد بمم ن عبممد‬ ‫الم بمماعلي أفممت بمما يموافق ه نمماوقلً لمم ه عمم ن شمر ح العبمماب ولفظمم ه‪ :‬وقممال ابمم ن حجممر هممذا إن‬ ‫جاءوا معاً وإل وقممد م الول فممالّولم اه مم‪ .‬فأفمماد فيمم ه دون بقيممة كتبمم ه أن الوقمراع ل يكممون‬ ‫إل إن جمماءوا معماً ‪ ،‬ورأيممت ذلممك بممط مدمممد بلعفيممف معممزّواً للعلمممة مدمممد بمم ن إسمماعيل‬ ‫بافرضل ‪ ،‬فقيد الوقراع لهشيصخ ه اب ن حجر ف الهشر ح الذكور با إذا جاءوا معاً اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬ل تكره الصل ة على اليمت علمى القمب بمل تسم ن كدمما فم خمب‬ ‫الهشيصخي ووقال ب ه الدمهور ‪ ،‬فتكون حينئذ مستثنا ة م ن كراهة الصل ة ف القب ة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال اللممب‪ :‬وظاهر كلمهممم أنمم ه يكفممي فم الصممطفاف وجود الثنيم‬ ‫ف كل صف ‪ ،‬فاصطفاف الرابع غيم مكمروه وإن لم تتمم الصمفوف ‪ ،‬بمل كممان فم كممل‬ ‫صف إثنان مع السعة اهم بج‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ش(‪ :‬ل تصممح الصممل ة علممى ممم ن أسممر أو فقممد أو انكسممر ت بمم ه‬ ‫سممفينة ‪ ،‬وإن تقممق ممموت ه أو حكممم بمم ه حمماكم ‪ ،‬إل إن علممم غسممل ه أو علممق النيممة علممى‬ ‫غسل ه ‪ ،‬إذ الصح أن ه ل يكفي غروق ه ‪ ،‬ول يّوزها تعممذر الغسممل ‪ ،‬خلفماً للذرعي وغيممه‬ ‫اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وعبمار ة الممداد فعلمم أن مم ن مما ت بنحمو همد م وتعمذر إخراجم ه ل يصملى عليم ه‬ ‫وه و العتدمممد كدممما ف م الروضمة ‪ ،‬وأصمملها عمم ن التممول وأوق مراه ‪ ،‬وفم النممح ل خلف فيمم ه ‪،‬‬ ‫وج ز م بمم ه ف م النهمماج ‪ ،‬لكمم ن ألطممال جممع ف م رده وتبعهممم الصممنف ف م الهش مر ح‪ .‬وف فممروق‬ ‫الهشيخ أب مدمد وقال الهشافعي‪ :‬م ن دف ن وقبل الغسممل والصممل ة ‪ ،‬فممإن كممان وقبممل أن يهممال‬ ‫علي ه التاب أخرج وغسل إل أن ياف تغيه ‪ ،‬وإن أهيل علي ه المتاب لم ينبممش وصلي‬ ‫عليمم ه ف م القممب ‪ ،‬والقاعممد ة اليسممور ل يسممقط بالعسممور ‪ ،‬ومم ن عجممز عمم ن رك ن أو شممرط‬ ‫أتى بالقدور ‪ ،‬وهذه أول بالواز ‪ ،‬إذ مقصودها الدعاء والهشفاعة ‪ ،‬وهذا حقيممق بالعتدممماد ‪،‬‬ ‫وعلي ه السنوي والذرعي واب ن أب شريف وغيهم ورجح ه الناشري اهم حاشية الفتح‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬مذهبنا ل يصلي على القب والغائب إل م ن كان م ن أهل الصمل ة‬ ‫عليمم ه ي مو م الممو ت ‪ ،‬ورج ح الزمزم ي صممحة صممل ة الصممب علممى الغممائب والقممب ‪ ،‬ونقممل عمم ن‬


‫جده اب ن حجمر مما يمدل علمى أن الهشمرط أن يكمون مم ن أهمل صمحتها ل وجوبا يمو م‬ ‫الممو ت ‪ ،‬وقممال‪ :‬وعد م منممع العلدممماء ممم ن السمملف التقممد م والتممأخر لممم منهمما يؤيمد ممما ذكر ‪،‬‬ ‫وسمئل أبممو زرع ة فأجمماب بصممحة صمملت ه مممع رج ال ولمو واحممداً ‪ ،‬وأجمماب أبممو حممويرث‬ ‫بعد م صحة صلت ه على ما ذكر وألطال ف ذلك ‪ ،‬اهم مم ن الدشممتة للعلمممة عبمد الرح ن‬ ‫ب مم ن مدم ممد العي ممدروس‪ .‬ووقممال أب ممو مرمم ة‪ :‬وضممابط الغيب ممة أن يك ممون بح ممل ل يس ممدمع من مم ه‬ ‫النداء ‪ ،‬وف التحفمة أن يكمون فموق حمد الغموث ‪ ،‬وقمال‪ :‬ول يصملى علمى حاضمر فم البلمد‬ ‫وإن عذر بنحو حبس أو مرض اهم‪ .‬لك ن ف المداد والنهاية أنمما تصمح إن شمق عليمم ه‬ ‫الرضور‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ماتت وف بطنها جني ‪ ،‬فإن علدمت حيات ه ورجي عيهشمم ه بقمول أهممل‬ ‫الب ة شق بطنها أي بعمد أن تهمز وتوضع فم القمب ‪ ،‬وإن لم تمرج اليما ة ووقف دفنهما‬ ‫وجوب اً حمت يمو ت ‪ ،‬ول يمموز ضمرب ه حينئممذ ‪ ،‬وإن لم تعلممم حيممات ه دفنممت حمماًل ‪ ،‬وقممال ه فم‬ ‫التحفة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يعطممى السممقط حكممم الكممبي إن علدمممت حيممات ه بنحممو صمميا ح وت رك‬ ‫يقترضي اليا ة كقبض يد وبسطها ‪ ،‬بل لو صا ح ف بط ن أم ه كدما ف سم لن الدار‬ ‫علممى وجود اليمما ة ‪ ،‬وكذا لممو انفصممل بعممد سممتة أشممهر ولظممتي ميت ماً ‪ ،‬وإن ل م يعلممم لمم ه‬ ‫سممبق حيمما ة عنممد ) م ر( خلف ماً لبمم ن حجممر ‪ ،‬وإن ظهممر خلقمم ه وجب غي م الصممل ة ‪ ،‬وإن‬ ‫ل يظهر فل شيء ‪ ،‬ويوز رمي ه ولو للكلب ‪ ،‬لك ن يس ن سته ودفن ه اهم شوبري‪.‬‬ ‫الدفن‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اسممتوج ه ع ش أن نممو الهشممعر ل يهشممتط فم دفنمم ه ممما ذكروا ‪ ،‬بممل‬ ‫يكفممي ممما يصممون ه عمم ن المتهممان اه مم‪ .‬ووقمال ابمم ن زي اد‪ :‬الولم أن توضمع يممد اليممت علممى‬ ‫الرض مبسولطة وبطمم ن كفهمما إلم السمدماء كدممما عنمد التكفيم ‪ ،‬ول تمتك علممى صمدره إذ‬ ‫ياف سقولطها حينئذ بلف اليسرى فتبقى كذلك اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يس ن أن يقول الداف ن‪ :‬بسم ال الرح ن الرحيممم وعلممى ملمة رسول الم‬ ‫ ‪ ،‬وقال اب ن منب ه‪ :‬إنا ترفع العذاب ع ن صاحب القب أربعي سنة اهم ب ر ‪ ،‬وأن يزيد‬ ‫ممم ن الممدعاء ممما يليممق بالممال ‪ ،‬كمماللهم افتممح أب مواب السممدماء لروح ه ‪ ،‬وأك مر م نزل ه ‪ ،‬ووسمع‬ ‫م ممدخل ه ‪ ،‬ووسممع ل مم ه ف م وق ممبه ‪ ،‬فق ممد ورد أن م مم ن وقي ممل ذل ممك عن ممد دفن مم ه رفم ع الم م عن مم ه‬ ‫العممذاب أربعيم سممنة اه م بممج‪ .‬وورد أن ممم ن أخممذ ممم ن تمراب القممب حممال دفنمم ه ووق رأ }إنمما‬ ‫أنزلناه{ سبع مرا ت ‪ ،‬وجعل ه مع اليت ف كفن ه أو وقبه ل يعذب ذلك اليممت فم القممب‬ ‫اهم )ع ش(‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬يس ن أن يثو ثلث حثوا ت ويقول ف الول‪} :‬منها خلقناكم{ اللهم‬ ‫افتح أبواب السدماء لروح ه ‪ ،‬وف الثانية }وفيهمما نعيمدكم{ اللهممم جماف الرض عمم ن جنمبي ه ‪،‬‬ ‫وف الثالثة‪} :‬ومنها نرجكم تار ة أخرى{ اللهم لقن ه حجت ه اهم إمداد‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬الظمماهر ف موا ت سمم ن الثيمما ت بممالفراغ ممم ن الممدف ن ‪ ،‬ويكممره الووقموف‬ ‫على القب كراهة شديد ة‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال أبممو مرم ة‪ :‬الظمماهر أنمم ه ل يممب سممد اللحممد ‪ ،‬بممل تمموز إهالممة‬ ‫ال متاب ممم ن غي م سممد ‪ ،‬خلف ماً للدمزج د والممرداد اه مم‪ .‬ووافقهدممما ابمم ن حجممر وقممال‪ :‬ومثممل فتممح‬ ‫اللحد تسقيف الهشق ‪ ،‬لك ن لو اند م القب بعد ل يب إصمملح ه ‪ ،‬إذ يغتفممر فم الممدوا م‬ ‫ما ل يغتفر ف البتداء اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬أفت أبو زرعة بأن اليت ف البحر المذي أريد رميم ه فيم ه عنمد تعمذر‬ ‫الممب يلقمم ن وقبممل رميمم ه ‪ ،‬لنمم ه جممرى لنمما وقممول باسممتحباب ه وقبممل الممدف ن فعنممد تعممذره أول اه مم‪.‬‬ ‫وأفممت أحممد بيم بممأن ه يممؤخر إلم بعممد اللقمماء ‪ ،‬ول يقممال‪ :‬إن جممري السممفينة وغيبمموبت ه فم‬ ‫البحممر مانعممان لسممدماع ه ‪ ،‬كدممما يقممال‪ :‬إن حيلولمة ال متاب والحجممار وك ون ه عنممد غي م رأس‬ ‫القممب مانعممان وإن كممان القعممود عنممد رأسمم ه أولم ‪ ،‬لن الممدرك للسممدماع معن م لطيممف ل‬ ‫ينعمم ه السمموس الكممثيف ‪ ،‬والقصممود امتثممال أمممر الهشممارع ومراعممات ه وجوب اً وندباً اه مم ‪ ،‬ووافقمم ه‬ ‫أبممو حممويرث‪ .‬وينممدب تكرير التلقيم ثلثماً ‪ ،‬والول للحاضمري ن الووقوف وللدملقمم ن القعممود اه م‬ ‫فتح العي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬سمؤال منكممر ونكي م يقممع بعممد الممدف ن عنممد انصمراف النمماس فمموراً ‪،‬‬ ‫ففمي الصمحيح‪" :‬إنم ه ليسمدمع وقمرع نعمالم" ولذا يسم ن أن يقمف جاعمة عنمد وقمبه بقمدر مما‬ ‫تنحر جزور ويفرق لدمها ‪ ،‬يسألون ل ه التثبيت لن ه ووقت السؤال اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وقال العدمممودي‬ ‫ف حس ن النجوى‪ :‬وذلك الزمان وقمدر سماعة وربع أو وثلمث فلكيمة تقريبماً ‪ ،‬ووقدر السماعة‬ ‫خم ممس عهش م مر ة درج م ة ‪ ،‬كم ممل درج م ة سم ممتون دوقيقم ممة ‪ ،‬والدوقيقم ممة مقم ممدار وقول ممك‪ :‬سم ممبحان ال م م‬ ‫مسممتعجلً ممم ن غي م مهدملممة ‪ ،‬وقممال ه عبممد ال م بلحمماج ‪ ،‬فدمقممدار السمماعة تسممعدمائة تسممبيحة ‪،‬‬ ‫ومقدار ما يكث على القب ألف ومائتا تسبيحة على الحوط اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬سمؤال اللكي م عمما م لكممل أحممد ‪ ،‬وإن لم يقممب كممالريق والغريق ‪ ،‬وإن‬ ‫سحق وذّري ف المواء أو أكلتمم ه السممباع ‪ ،‬إل النبيماء وشهداء العركة واللطفمال وما ورد‬ ‫م ن أن م ن واظب على وقمراء ة تبمارك اللمك كمّل ليلممة ل يسمأل ‪ ،‬ونوه يدممل علمى أنم ه‬ ‫يف ممف عن مم ه ف م الس مؤال بي ممث ل يفت م ف م ال مواب ‪ ،‬ويس ممألن ك ممل أح ممد بلغت مم ه عل ممى‬ ‫الصحيح ‪ ،‬ووقيل بالسريان ‪ ،‬ولذلك وقال السيولطي‪:‬‬ ‫وم ن عجيب ما ترى العينان <> أن سؤال القب بالسريان‬


‫أفت بذاك شيصخنا البلقين <> ول أره لغيه بعين‬ ‫والسؤال على القول بأن ه بالسريان أربع كلدما ت وهي‪ :‬أتره أتر ح كاره سالي ‪،‬‬ ‫فدمعنم الول وقمم يمما عبممد المم‪ .‬والثانيممة فيدممم ن كنممت‪ .‬والثالثممة ممم ن ربك وما دينممك‪ .‬والرابعممة‬ ‫ممما تق ممول ف م الرج ل ال ممذي بع ممث فيك ممم وفم الن مماس أجعي مم‪ .‬ووقممد ورد أن حفممظ هممذه‬ ‫الكلدممما ت دليممل علممى حسمم ن الاتممة كدممما بممط اليممدان اهم م بمماجوري‪ .‬ووقمد جممع بعرضممهم‬ ‫الذي ن ل يفتنون ف وقبورهم فقال‪:‬‬ ‫جع كرا م أتى ف النقل أنم <> ل يسألون م ن اللكي ف القب‬ ‫النبياء ومطعون كذا الهشهدا <> م ن البطون كذا الصديق ف الب‬ ‫وم ن منيت ه ف يو م جعة أو <> ف ليلة ما ت واللطفال ف الثر‬ ‫وم ن تلوت ه ف كّل ليلت ه <> لسور ة اللك فافق ه ذاك واعتب‬ ‫التعزية وزيارة القبور‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬نقممل الزركهشممي عمم ن الممما م أحممد أن العممزى يممرّد علممى العممزي بق مول ه‪:‬‬ ‫استجاب ال دعاءك ورحنا وإياك اهم‪ .‬ووقد ورد ف الثر ع ن سيد البهشر أنمم ه وقممال‪" :‬ممم ن‬ ‫ورخ مؤمنماً فكأنمما أحيمماه ‪ ،‬وم ن وقمرأ تمماري ه فكأنمما زاره ‪ ،‬وم ن زاره فقممد اسممتوجب رض وان‬ ‫ال تعال ف حرور النة" وحق على الرء أن يكر م زائره‪ .‬اهم مهشرع‪ .‬وف شر ح السممحيدمي‬ ‫على الوهر ة حديث‪" :‬ما م ن عبد يقول ثلث ممرا ت عنممد وقممب ميممت‪ :‬اللهممم بممق سمميدنا‬ ‫مدمد وآل مدمد ل تعذب هذا اليت إل رفع عن ه العذاب إلم يمو م ينفممخ فم الصممور"‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬زيار ة القبممور إممما لممرد تممذكر الممو ت والخمر ة فتكممون برؤية القبممور ممم ن‬ ‫غيم معرفة أصمحابا ‪ ،‬أو لنحمو دعماء فتسم ن لكمل مسملم ‪ ،‬أو للتمبك فتسم ن لهمل اليم ‪،‬‬ ‫لن لم ف برازخهم تصرفا ت وبركا ت ل يصممى ممددها ‪ ،‬أو لداء حمق كصمديق ووالمد‬ ‫لممب‪" :‬م مم ن زار وق ممب وال ممدي ه أو أح ممدها ي مو م الدمع ممة ك ممان كحج ممة" وفم رواي ممة "غف ممر لمم ه‬ ‫وكتب ل ه براء ة م ن النمار" أو رحة وتأنيسماً لما روي‪ :‬آنمس مما يكمون اليمت فم وقمبه إذا‬ ‫زاره م ن كان أحب ه ف الدنيا اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬رج ل م مّر بق مب ة فق مرأ الفاتممة وأهممدى ثوابمما لهلهمما فهممم يقسممم أو‬ ‫ل ‪ ،‬أجمماب ابمم ن حجممر بق مول ه‪ :‬أفممت جممع بالثممان وه و‬ ‫يصممل لكممل منهممم مثممل ثوابمما كممام ً‬ ‫اللئق بسعة رحة ال تعال اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬الول بمم ن يق مرأ الفاتممة لهشممصخص أن يقممول‪ :‬إل م رو ح فلن ابمم ن‬ ‫فلن كدما عليم ه العدممل ‪ ،‬ولعمل اختيمارهم ذلمك لما أن فم ذكر العلمم مم ن الشمتاك بيم‬


‫السم والسدمى ‪ ،‬والقصود هنا السدمى فقط لبقاء الروا ح وفنماء الجسما م ‪ ،‬وإن كمان لما‬ ‫بعض مهشماركة فم النعيمم ‪ ،‬وض ّد هم المبزخ إذ المرو ح الصمل ‪ ،‬وسر ذلمك أن حقيقمة العرفة‬ ‫والتوحيد وسائر الطاعا ت البالطنة إنا تنهشأ ع ن الرو ح ‪ ،‬فاسممتحقت أكدمممل الثمواب وأفرضممل ه ‪،‬‬ ‫والطاعمما ت الظمماهر ة كممالتبع والقممائم بمما البممدن ‪ ،‬فاسممتحق أدنم الثمواب وليممس كالدممماد ممم ن‬ ‫كل وج ه بل ل ه إدراك ‪ ،‬لن الرو ح وإن كانت بعيد ة عن ه فم علييم وهي رو ح الممؤم ن‬ ‫أو س ممجي وهمي رو ح الك ممافر فله مما اتص ممال بالب ممدن ‪ ،‬كالهش ممدمس ف م الس ممدماء الرابع ممة ولمما‬ ‫اتصال وشعاع ونفع عا م بالرض ‪ ،‬فلذا كان ل ه نوع إحساس بالنعيم وضّد همم‪.‬‬ ‫)مسأ ة‪ :‬ش(‪ :‬ورد أن الموا ت يتعارفون ويتزاورون ف وقبورهم وف أكفانم ‪ ،‬ولذا‬ ‫ندب تسي الكفم ن ‪ ،‬ويعرفون مم ن زارهم ويستأنسمون بم ه ويرّدون علمى مم ن سملم عليهمم ‪،‬‬ ‫ول يتم ممص بي م مو م الدمعم ممة ‪ ،‬ول بيم ممت دون آخم ممر ‪ ،‬ول يبعم ممد رؤيتهم ممم للزائم ممر ‪ ،‬ول تكم ممون‬ ‫الرض حائلة إذ ذاك م ن أمور الغيب الواجب اليان با ‪ ،‬وليست جارية علممى العمماد ة ‪،‬‬ ‫وه ذا ف م حممق الممؤم ن النمماجي ممم ن العممذاب ‪ ،‬بممل ممم ن تمموج ه إليمم ه النعيممم جسممدماً وروح اً ‪،‬‬ ‫وفتح ل ه إل النة باب بل بواب م ن أهل ل إل ه إل ال ‪ ،‬فل يتمماجون إلم الينمماس‬ ‫فم وقبممورهم وليممس عليهممم فيهمما وحهشممة ‪ ،‬نعممم ممم ن شممابا بالصخالفمما ت وما ت علممى التوحيممد‬ ‫ي التأبيممد ‪ ،‬بممل هممو بصممدد النقطمماع ‪ ،‬إممما‬ ‫فهممو وإن تمموجب عليمم ه العممذاب ل يكممون أبممد ّ‬ ‫ل ‪،‬‬ ‫بهشممفاعة أو برحة الم تعممال ‪ ،‬كدممما ليممس علممى ممم ن ممما ت صممبياً وحهشممة فم وقممبه أصم ً‬ ‫إذ سببها الصخالفة وهي مفقود ة ف حق ه ‪ ،‬إذ ورد أن الصبياَن ف النة يكِف لمهممم إبراهيممم‬ ‫علي مم ه الس ممل م وسممار ة ‪ ،‬وأن الص ممب ش ممبعان ريم ان ويرترض ممع م مم ن ش ممجر ة لط مموب ه ممذا حك ممم‬ ‫الممرو ح ‪ ،‬ومما كممالرو ح تنعدم ماً وضم ّد هم وصمل إل م الثممة ‪ ،‬وأممما ممم ن وضمع عليمم ه النكممال فهممو‬ ‫مهشغول ع ن الزّوار با هو في ه ول تغن ه زيار ة الشكال‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬لط مر ح الهشممجر الخرضممر علممى القممب استحسممن ه بعممض العلدممماء وأنكممره‬ ‫الط مماب ‪ ،‬وأم مما غ ممرس الهش ممجر عل ممى الق ممب وسممقيها ف ممإن أدى وصممول الن ممداو ة أو ع ممروق‬ ‫الهش ممجر إلم م الي ممت حم مر م ‪ ،‬وإل ك ممره كراه ممة ش ممديد ة ‪ ،‬ووقممد يق ممال يم مر م ‪ ،‬والل مموس عل ممى‬ ‫القبمكروه كدما ف الروضة والدموع خلفاً لقول شر ح مسلم إن ه حرا م اهم بامرمة‪.‬‬ ‫ب التبة وإيطاؤها القبممور مكممروه كراهمة شمديد ة أشمد‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬إدخال الدوا ّ‬ ‫م ن وطء الدمي بنفس ه ‪ ،‬ووقد وقال غي واحمد برمة اللموس علممى القممب لمديث مسملم ‪،‬‬ ‫لك مم ن حل مم ه الدمه ممور عل ممى الل مموس لقرض مماء الاج ممة ‪ ،‬ول ش ممك أن م مم ن رأى داب ممة تب ممول‬ ‫علممى وقممب يممب عليمم ه زجرها وإن كممانت غي م مكلفممة فهممو الكلممف ‪ ،‬وتهشممتّد الكراهممة فم‬ ‫وقممب مهشممهور بالوليممة أو العلممم ‪ ،‬فكيممف بالهشممهور بدممما كسمميدي إسمماعيل الرضممرمي ‪ ،‬بممل‬ ‫يمماف علممى فاعممل ذلممك أن يكممون ممم ن معمماديهم الممأذون بممالرب ف م الممديث القدسممي ‪،‬‬


‫لن اليت يتأذى ما يتمأذى منم ه المي ‪ ،‬وأمما جعمل العجمور يعنم علمف الواشمي والطعما م‬ ‫فم الق مب ة وشغل شمميء منهمما فحمرا م مطلق ماً إذ هممي مووقوفة للممدف ن ‪ ،‬فتجممب علممى فاعممل‬ ‫ذلك أجر ة الل الذي شغل ه م ن أرضها وقياساً على إشغال بقعة م ن السجد ‪ ،‬نعممم إن‬ ‫كانت ملكاً استأذن مالكها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬التدمسح بالقبور ‪ ،‬وقال الما م أحد‪ :‬ل بأس ب ه ‪ ،‬ووقال الطبي‪ :‬يوز‬ ‫وعليمم ه عدمممل العلدممماء والصممالي ‪ ،‬ووقمال النممووي‪ :‬يكممره إلصمماق الظهممر والبطمم ن بممدار القممب‬ ‫ومسممح ه باليممد وتقممبيل ه ‪ ،‬وقممال ابمم ن حجممر‪ :‬إل إن غلبمم ه أدب وحال‪ .‬وروي أن بللً رضي‬ ‫ال عن ه لا زار الصطفى جعل يبكي ويرغ وجه ه على القب الهشريف‪.‬‬ ‫كتاب الزكاة‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬وقممال التمذي الكيممم وغيممه ممم ن الصمموفية‪ :‬ل زكا ة علممى النبيمماء‬ ‫عليهم الصل ة والسل م ‪ ،‬إذ ل ملك لم مع ال تعمال ‪ ،‬لكم ن المذي نقلم ه الهابمذ ة عم ن‬ ‫الن ممص أن ممم يلك ممون كغيهم م ‪ ،‬ب ممل الظ مماهر أن ملكه ممم أتّ م وأعظ ممم لتدم مما م كدم ممالتم ف م‬ ‫سممائر الح موال ‪ ،‬أل تممرى أنمم ه يل مز م الالممك الرضممطر بممذل مممال ه لمم ه ‪ ،‬وأنمم ه يفممدي مهجتمم ه‬ ‫بهجت مم ه ‪ ،‬ف ممإذا ك ممان أول م بل ممك ك ممل مال ممك م مم ن م ممالك ه إذ ه ممو أول م ب ممالؤمني م مم ن‬ ‫أنفسممهم ‪ ،‬فكيممف ل يلممك ممما ل ملممك لغيممه عليمم ه إذا تقممرر ذلممك؟ فحكممم النبيمماء فم‬ ‫وجوب الزكا ة حكممم غيهم ‪ ،‬واسممتنباط ذلممك ممم ن وقممول عيسممى عليمم ه السممل م كدممما حكمماه‬ ‫ال عنم ه فم وقمول ه تعمال‪} :‬وأوصان بالصمل ة والزكا ة مما دممت حيمًا{ ويؤخذ منم ه أنم ه أوان‬ ‫نزول ه يصلي الصلوا ت ويلك الموال ويزكيها ‪ ،‬وأما عد م ورود كون ه أدى الزكا ة فل يلمز م‬ ‫منمم ه عممد م الووقموع ‪ ،‬فممإن فممرض أنمم ه ل م يقممع فلعممد م اسممتجدماع ش مرائط الوجوب الممت منهمما‬ ‫مرض مّي حممول علممى عي م النصمماب ‪ ،‬مممع أنمم ه ورد أنمم ه كممان لمم ه عهشممرون لقحممة ممم ن النمموق‬ ‫ومائة م ن الغنم فإذا زاد ت واحد ة ذبها‪.‬‬ ‫شروط ما تجب فيه الزكاة‬ ‫وحت‬ ‫ماشية‬ ‫تممرج‬ ‫بأركان‬

‫تممب الزك ا ة ف م جيممع ممما يلكمم ه السمملم الممر ممما وجبممت زك ات ه ولمو مممديناً ‪،‬‬ ‫فم الممدي ن الممذي علممى غيممه علممى العتدمممد إن كممان نقممداً ذهب ماً أو فرضممة ل نممو‬ ‫وحب ‪ ،‬نعم لو كان ل ه منائح عند غيمه عارية وجبمت زكاتما بهشمرلطها ‪ ،‬لنما لم‬ ‫عمم ن ملك مم ه ‪ ،‬بلف ممما ل ممو أوقرض ه إياهمما ‪ ،‬ث م إن تكمم ن م مم ن الخ مراج ف م الممدي ن‬ ‫على مليء مقّر أو لم ه عليم ه حجمة أخمرج حماًل ‪ ،‬وإل فحمت يقبرضم ه فيصخمرج زكا ة‬


‫عمم ن الممدي ن ل م يمبأ عمم ن وقممدر الزكا ة ‪،‬‬ ‫الزكا ة لعد م القبض‪.‬‬ ‫مقّر أو عليم ه بينمة أو يعلدمم ه المماكم‬ ‫إلي مم ه ومرض ممى زمم ن يكن مم ه ذل ممك ‪ ،‬وإل‬

‫ممما مرضممى فقممد تسممتغرق كلمم ه أو جلمم ه ‪ ،‬ولو أبمرأه‬ ‫ول يصح أن يبئ ه ع ن وقدرها كل عا م وينوي ب ه‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ل ه دي ن على مليء حاضر‬ ‫لزمم ه إخ مراج زك ات ه ح مماًل ‪ ،‬كغ ممائب س ممهل الوصممول‬ ‫فحت يقبرض ه أو يرضر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬أوصممى ل مم ه بنصمماب م مم ن الممدراهم معي م أو ش ممائع فتممأخر وقب مول ه‬ ‫أحوالً ل تلز م زكات ه ‪ ،‬ل على الوصى ل ه لعممد م اسممتقرار ملكمم ه ‪ ،‬ول الورثة لروجهمما عمم ن‬ ‫ملكهممم ‪ ،‬وفاوق ماً لدمممد باسممودان وخلف ماً للسمميد عدمممر بمم ن عبممد ال م بمم ن يىي م فم الهشمماع ‪،‬‬ ‫فرج ح فيمم ه وجوبما علممى الورث ة اه مم‪ .‬وألطلممق ف م اليعمماب كممأب مرم ة عممد م الوج وب ف م‬ ‫ذلك على كل ‪ ،‬ول يقيده بالطلق ول العي‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف الحياء‪ :‬لو كان علي ه دي ن مستغرق مال ه فل زكا ة علي ه لن ه‬ ‫ليس غنياً ‪ ،‬إذ الغن ما يفرضل ع ن الاجة اهم‪.‬‬ ‫الخلطة‬ ‫]فائد ة[‪ :‬صور ة مكان الفظ ف اللطة أن يكون لكل واحد منهدما نيل أو‬ ‫زرع فم م ح ممائط واح ممد ‪ ،‬أو دراه ممم فم م ص ممندوق ‪ ،‬أو أمتع ممة ت ممار ة فم م دك ان ‪ ،‬ول تيي ممز‬ ‫لحدها بهشمميء ممما ممّر اه م ب ر‪ .‬ومثمل ذلمك ممما لمو أودعم ه جاعمة دراهممم لكمل واحمد‬ ‫منهممم دون نصمماب ووضع الدميممع فم صممندوق مممع تييممز كممل ‪ ،‬فممإذا بلممغ الدممموع نصمماباً‬ ‫فأكثر ومرضى حول وهي كذلك لزمت زكاتما اه م ع ش‪ .‬وعبمار ة الفتمح أنما أي اللطمة‬ ‫تعممل ملممك الليطيم وخليطيهدممما كدمممال ‪ ،‬فلممو خممالط ببعممض مممال ه واحممد أو ببعممض آخممر‬ ‫ول يممالط أحممد خليطيمم ه الخممر ‪ ،‬كممأن كممان لمم ه أربعممون شمما ة فصخلممط كممل عهش مري ن منهمما‬ ‫بعهشمري ن لخممر ول يلكممون غيها لزم ه هممو نصممف شمما ة ‪ ،‬وعلممى كممل واحممد ممم ن الخري ن‬ ‫ربعها إذ الدملة مثانون اهم‪ .‬وف فتاوى عبد ال ب ن أحد مرمة‪ :‬لزيد نل بدوع ن يصممل‬ ‫من مم ه نص مماب ‪ ،‬ولمم ه ش ممرك م ممع عدم ممرو ف م نل ممة منف ممرد ة ع مم ن ه ممذا النصخ ممل ل يي ممء منه مما‬ ‫نصاب ‪ ،‬ولعدمرو أيرضاً نلة بالجري ن مهشتكة بين ه وبي بكر ‪ ،‬ولبكر نلة بعدمان خالصة ‪،‬‬ ‫وجب علممى عدمممرو بهشممركة زيد ‪ ،‬وعلممى بكممر أيرضماً بهشممركة شمريك زيد فم نلتمم ه الهشممتكة‬ ‫مع عدمرو ‪ ،‬وكذا الالصة الت بعدمان وإن ل يبلغ نل ه نصاباً اهم‪.‬‬ ‫النعم‬


‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬سأل عمامي آخمر عم ن زكا ة الغنمم فأفتماه فم أربعيم شما ة بهشماتي‬ ‫فأخرجهدم مما ‪ ،‬ثم م عل ممم أن ال مواجب واح ممد ة ‪ ،‬ف ممإن ص ممدوق ه الخ ممذ أو ت مموفر ت القرائ مم ن عل ممى‬ ‫صممدوق ه ‪ ،‬كممأن علممم الخممذ ممما أفممت بمم ه وكان ممم ن يفممى عليمم ه وحلممف ف م الثانيممة اسممتد‬ ‫أيهدممما شمماء إن بقيتمما ‪ ،‬أو إحممداها إن بقيممت واحممد ة ‪ ،‬أو وقيدمممة إحممداها إن تلفتمما ‪ ،‬هممذا‬ ‫إن كانتا بصفة الجزاء ‪ ،‬وإل تعي استداد غي الزئة ‪ ،‬ويري ذلك فيدما لو دفع بنت‬ ‫لبممون مثلً عمم ن خممس وعهش مري ن ‪ ،‬لكمم ن يسممتّدها كلهمما ويمدفع بنممت ممماض لعممد م إمكممان‬ ‫معرفة وقدر الواجب‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ل ه غنم ثلثون كبار وعهشرون صغار ‪ ،‬فإن مرضت لربعي منها سنة‬ ‫لزم ه شا ة كبي ة ‪ ،‬وإل ابتدأ الول م ن تا م النصاب ل م ن ملك الكبممار ‪ ،‬إذ ل يعطممى‬ ‫النتاج حول الصل إل بعد انعقاد حول ه وهو تا م النصماب ‪ ،‬كممأن تكمون لم ه مائممة شمما ة‬ ‫فنتجت إحدى وعهشري ن أخر حولا فيلزم ه شاتان‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يقال لا لطع ن ف السنة السادسة م ن البل ثنية ‪ ،‬وف السابعة رباع ‪،‬‬ ‫والثامن ممة س ممدس وسممديس للممذكر والن ممثى ‪ ،‬والتاس ممعة بممازل لنمم ه بممزل ن مماب ه أي لطلممع ‪ ،‬وفم‬ ‫العاشر ة ملب ‪ ،‬وفيدما بعدها بازل عا م أو عامي إل خس ث بعممده ‪ ،‬يقممال للممذكر عممود‬ ‫وللنثى عود ة ‪ ،‬ث بعده إذا كب يقال للذكر فصخم وللنثى فصخدمة ‪ ،‬ثم بعمده يقمال نماب‬ ‫وشارف اهم شوبري‪.‬‬ ‫النقدين والتجارة‬ ‫)مسألة(‪ :‬يوز إخراج العدي الفرضة عم ن القممروش إذا سماوتا فم القيدمممة ‪ ،‬سمواء‬ ‫ف م ذلممك النقممد الممالص والغهشمموش ‪ ،‬بلف ممما إذا نفعممت وقيدمممة الكسممر اه مم ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن‬ ‫حجر ف اليعاب والفتاوى‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يممزي إخمراج الفلمموس الرضممروبة ممم ن النحمماس عمم ن زكا ة النقممد ‪،‬‬ ‫كدممما ل يممزي أحممد النقممدي ن عمم ن الخممر ‪ ،‬ول نمموع أردأ أو نمماوقص القيدمممة عمم ن أجممود ‪،‬‬ ‫نع م ممم إن عس م ممر الخ م مراج م م مم ن ك م ممل أخ م ممرج أح م ممد النق م ممدي ن ع م مم ن الخ م ممر ‪ ،‬ول ن م مموع أردأ‬ ‫كدمصختلفي صفة ‪ ،‬بتعممدد الرضمريبة أو وقلمة الغممش ممع اسممتواء القيدممة مطلقماً ‪ ،‬ومغهشموش عم ن‬ ‫خممالص إن سمماوى الغممش مؤنة السممبك ‪ ،‬أو رضي السممتحقون بتحدمممل الؤنة ‪ ،‬ول يسممب‬ ‫الغش حينئذ اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وف تهشييد البنيان لبارجا ‪ ،‬وأفت البلقين بواز إخراج الزكا ة فلوس اً‬ ‫عنممد تعممذر الفرضممة أو كممانت معمماملتهم بممالفلوس ‪ ،‬لنمما أنفممع للدمسمملدمي وأسممهل ‪ ،‬وليممس‬ ‫فيهمما غممش كدممما ف م الفرضممة الغهشوشمة ‪ ،‬فعنممد ذلممك يترضممرر السممتحق إذا رد ت ول يممد‬


‫غيه ا ول بممدلً اه مم‪ .‬ووقمال ق ل‪ :‬أممما إخ مراج الفلمموس فممإن أعتقممد ج موازه ولكنمم ه مممالف‬ ‫لذهب الهشافعي اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال أبو مرمة‪ :‬والقفلممة العروفة التعاممل بما الن بعمدن وغالب اليدممم ن‬ ‫ستة عهشر وقيالطاً مصرية ‪ ،‬والووقية اليدمانية عهشر فقال اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬كممل ممما حمر م أو كممره ممم ن النقممد لدنم سممرف أو للصخلف فم‬ ‫حل ه كتحلية آلة الرب لغيم الاهممد ‪ ،‬وتليمة المرأ ة أو آلممة الممرب مطلقماً بممدراهم مثقوبة‬ ‫غي معرا ة ‪ ،‬وكالذي وقصد كنزه أو انكسر واحتمماج فم إصمملح ه لصموغ جديممد مم ن حلمي‬ ‫الرأ ة وآلة الرب والات وجبت زكات ه وما ل فل‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬العممرض بفتممح العيم وإسممكان المراء اسممم لكممل ممما وقابممل النقممدي ن ممم ن‬ ‫صممنوف الممال ‪ ،‬ويطلممق أيرض ماً علممى ممما وقابممل الطممول ‪ ،‬وبرضممم العي م علممى ممما وقابممل النصممل‬ ‫فم السممها م ‪ ،‬وبكسممر العيم مممل الممد ح والممذ م ممم ن النسممان ‪ ،‬وبفتممح العيم والمراء ممما وقابممل‬ ‫الوهر اهم ش ق‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬اشتى للتجار ة صبغاً أو دباغاً ليصبغ أو يدبغ ب ه للناس ‪ ،‬أو شحدماً‬ ‫ل ‪ ،‬وبقي عنده حولً صممار مممال تممار ة تلزم ه زكات ه ‪ ،‬وإن اشممتى لمما‬ ‫ليده ن ب ه اللود مث ً‬ ‫سسممدماً وعصممره وباع الهشمميج ‪ ،‬أو حنطممة فصخبزها وباع الممبز لم ينقطممع الممول فم أظهممر‬ ‫الوجهي ‪ ،‬لن ذلك يقصد ب ه زياد ة الربح اهم إيعاب‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬لو ما ت مورث ه ع ن مال تار ة انقطع حول ه حت يتجر في ه بنيتها اهم‬ ‫) م ر( ‪ .‬وظاهره أنمم ه ل ينعقممد الممول إل فيدممما تصممرف فيمم ه بالفعممل فقممط ل ف م البمماوقي‬ ‫وهو ظاهر اهم رشيدي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال ابمم ن السممتاذ‪ :‬تنبغممي البممادر ة إل م تقمموي الممال بعممدلي ‪ ،‬ول يكفممي‬ ‫واحممد كجمزاء الصمميد ‪ ،‬ول يمموز تصمرف ه وقبممل ذلممك ‪ ،‬إذ وقممد يصممل نقممص فل يممدري ممما‬ ‫يرجم ه وقب ممل اهم مم‪ .‬لك مم ن وق ممال اب مم ن حج ممر‪ :‬ويظه ممر الكتف مماء بتق مموي الال ممك الثق ممة الع ممارف ‪،‬‬ ‫وللسمماعي تصممديق ه نظيم عمّد الاشممية اه مم ‪ ،‬ثم العتممب فم التقمموي النظممر إلم ممما يرغب فم‬ ‫الخذ ب ه ف مثل ذلك العرض حاًل ‪ ،‬فإذا فرض أن ه ألف وكان التاجر إذا باع ه على‬ ‫ما جر ت ب ه عادت ه مفروقاً ف أووقا ت بلغ ألفي مثلً اعتب ما يرغب ب ه ف الال ‪ ،‬اهم‬ ‫ع ش اهم جل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب ي(‪ :‬يفرد الربح ع ن رأس الال بول فيدمما إذا نمض ممال التجمار ة‬ ‫أي ب مماع ه بالنق ممد ال ممذي يق مّو مم ب مم ه وهمو م مما اش متاه ب مم ه ‪ ،‬أو نق ممد البل ممد فيدممما إذا اش متاه‬ ‫بعرض ‪ ،‬فحينئذ يبتدأ حمول الربح مم ن حيم المبيع ‪ ،‬فلمو أخمرج زكات ه ممع أصمل ه كمان لم ه‬ ‫حكممم العجلممة ‪ ،‬أممما لممو نممض بغي م النقممد الممذي يقمّو مم بمم ه أو بعممرض فزكات ه كأصممل ه ‪ ،‬زاد‬


‫ب‪ :‬وتق مّو مم جيممع عممروض التجممار ة ول يممتك للدمالممك‬ ‫وقال بج وجل‪ :‬أي جيع مال التجار ة أصلً ورباً ‪،‬‬ ‫ض ناوقصاً أثناء الول إل‬ ‫ينقطع حولا فيدما إذا ن ّ‬

‫شمميء اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقم ول ه إن نممض ال م‬ ‫وإل فل يفرد الربح بمول ‪ ،‬كدمما ل‬ ‫إن نض جيع ه أيرضاً اهم‪.‬‬

‫المعشرات‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬مممذهب أبم حنيفممة وجوب الزكا ة فم كممل ممما يممرج ممم ن الرض إل‬ ‫الطممب والقصممب والهشمميش ‪ ،‬ول يعتممب عنممده النصمماب ‪ ،‬ومذهب أحممد تممب فيدممما يكممال‬ ‫أو يوزن ويدخر م ن القو ت ول بد م ن النصاب ‪ ،‬ومذهب مالك كالهشافعي اهم وقلئد‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يوز أكل الفريك أي الهوش ما لم يتحقمق أنم ه ممال زكوي فيحمر م‬ ‫حينئ ممذ ‪ ،‬وإن ألط ممال ج ممع ف م الس ممتدلل للج مواز ب مما ف م خ ممب الب مماكور ة اهم م فت مماوي اب مم ن‬ ‫حجممر‪ .‬ووقال ش ق‪ :‬ووقبممل الممرص يتنممع علممى مممالك ه التصممرف ولو بصممدوقة وأجمر ة حصمماد‬ ‫وأكمل فريك أو فمول أخرضممر فيحمر م ‪ ،‬بممل يعمزر العممال لكمم ن ينفممذ تصممرف ه فيدممما عمدا وقمدر‬ ‫الزكا ة ‪ ،‬فدما اعتيد م ن إعطاء شيء عند الصماد ولو للفقمراء حمرا م ‪ ،‬وإن نموى بم ه الزكا ة‬ ‫لنمم ه أخممذ وقبممل التصممفية ‪ ،‬وإن كممان خلف الجمماع الفعلممي فم العصممار والمصممار ‪ ،‬وما‬ ‫ورد ما يالف ما وقلنا يدمل على ما ل زكا ة في ه ‪ ،‬ول يتنع رعي ه ووقطع ه وقبمل اشممتداد‬ ‫حب ه ‪ ،‬نعم إن ترضرر وزاد ت الهشقة فل حرج ف تقليد أحد ف جواز التصرف بالكممل‬ ‫والهداء ول يسب علي ه ‪ ،‬ووقال الرحان‪ :‬إذا ضبط وقدراً وزكا ة أو ليصخرج زكات ه بعد فل ه‬ ‫ذلك ول حرمة اهم ونوه ف التحفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬سئل القاضي القطب سقاف ب ن مدمد الصاف‪ :‬هل يموز إخمراج زكا ة‬ ‫التدمممر رلطبمًا؟ فأجمماب‪ :‬الممذهب ل يمموز إل جافماً منقممى ‪ ،‬لكمم ن إذا اضممطر الفقمراء جمماز ت‬ ‫رلطب ماً دفع ماً لرضممررهم ‪ ،‬لن مممدارها علممى نفممع السممتحقي والممروج ممم ن رذيلممة البصخممل اه مم‪.‬‬ ‫ووقممال ف م القرلط اس ف م منمماوقب القطممب عدمممر العطمماس‪ :‬وبلغنمما عنمم ه أي صمماحب النمماوقب‬ ‫ف ‪ ،‬م فقيل ل ه‪ :‬إن أهل العلم يقولون إن ه‬ ‫الذكور أن ه أمر بإخراج زكا ة الريف وقبل أن ي ّ‬ ‫ل يصممح حممت يممف ‪ ،‬فقممال‪ :‬هممم رج ال ونم ن رج ال ‪ ،‬اسممألوا الفق مراء أيمما أحممب إليهممم‬ ‫الرلطب أ م الاف؟ فقبل من ه وعدمل ب ه أهل الهة الدميع اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬حاصممل كلمهممم فم انرضممدما م الممزروع بعرضممها إلم بعممض ‪ ،‬أنمم ه إذا زرع‬ ‫صيفاً ث شتاء وكدمل الول بالثان وكان حصمادها فم عما م واحمد زكاهما بالتفماق ‪ ،‬فلمو‬ ‫زرع صمميفاً آخممر وك ان حصمماده مممع الثممان ف م عمما م ومدموعهدممما نصمماباً ل م يرضممم الثممالث‬ ‫إل الثان عند عبد ال بلحاج وابن ه أحد وعبد الم بمم ن عدممر مرمة ‪ ،‬ويرضمم إليمم ه عنممد‬ ‫عبممد ال م بمم ن أحممد مرمة وصماحب القلئممد وعلممي بايزيد وهو الص مواب ومقترضممى كل م‬


‫الصحاب ‪ ،‬اهم منتصخب اهم م ن خط بعرضهم‪ .‬واشتط ف التحفممة والفتممح فم التدمممر كممون‬ ‫القط ممع ف م م ع مما م واح ممد أيرض م ماً ك ممالزرع ‪ ،‬وخ م الف ه ف م م الم ممداد والنهاي ممة والغن م م والرش م اد ‪،‬‬ ‫فاشتلطوا كون اللطلع ف عا م ل القطع‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬الدمممص وهمو الصممنب ة والبمماوقلء الفممول واللوبيمما بالممد والقصممر الممدجر‬ ‫البي ممض وال مماش ه ممو الس ممود والرلطدم ممان ه ممو اللب ممان وهمو النب ممص والكدم ممأ ه ممو الدن ممون‬ ‫والسممدماق ورق العممثرب اه م باسممودان‪ .‬وف اليعمماب‪ :‬ل يرضممم جنممس لغيممه لكدمممال النصمماب‬ ‫كالنطممة والهشممعي والدمممص والعممدس والبمماوقلء والرلطدمممان واللوبيمما والمماش لنفمراد كممل باسممم‬ ‫ولطبع كالتدمر والزبيممب اهمم‪ .‬وف التحفمة‪ :‬ومر أن الماش نموع مم ن اللبمان فيرضمم إليم ه ‪ ،‬وأن‬ ‫الدخ ن نوع مم ن المذر ة وهو صمريح فم أنم ه يرضمم إليهما ‪ ،‬لكنم ه مهشمكل لختلفهدمما صمور ة‬ ‫ولونم اً ولطبع ماً ولطعدم ماً ‪ ،‬وممع اختلفهمما تتعممذر النوعيممة اتفاوق ماً ‪ ،‬فليحدمممل كلمهممم علممى نمموع‬ ‫منها يساوي ه ف أكثر الوصاف اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬نقممل ب ر أن حبممة ال مّب نزلت ممم ن النممة وقممدر بيرضممة النعامممة أليم‬ ‫م ن الزبد وألطيب رائحة م ن السك ‪ ،‬واستدمر ت هكذا إل وجود فرعون فصغر ت وصار ت‬ ‫كبيرضمة الدجاجممة ‪ ،‬إلم أن ذبمح يىيم فصممار ت كبيرضممة الدمامممة ‪ ،‬ثم صممغر ت حمت صممار ت‬ ‫كالبندوقمة ‪ ،‬ثم كالدمصممة ‪ ،‬ثم صممغر ت حمت صممار ت علمى مما هممي عليم ه الن ‪ ،‬فنسمأل الم‬ ‫أن ل تصمغر عم ن ذلمك اه م شمموبري‪ .‬و ش ق‪ .‬ثم وقممال‪ :‬وف الرز سمبع لغما ت أفصمحها‬ ‫فتح الدمز ة وضم الراي وتهشديد الزاي ‪ ،‬ويس ن الكثار م ن الصممل ة علممى النممب عنممد أكلمم ه‬ ‫لن ه خلق م ن نوره ‪ ،‬وقال ه البويطي ووقرره حف وإن ل يصح حديثاً اهم‪.‬‬ ‫الفطرة‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ل ممو ك ممان ل مم ه م ممال دون مرحل ممتي وجب ممت علي مم ه الفطم مر ة ول يلزمم ه‬ ‫الوقمتاض ‪ ،‬أو مرحلممتي لم تممب كدممما اعتدمممده ) م( ووقال ابمم ن حجممر‪ :‬تلزم ه إن وجد ممم ن‬ ‫يقرض ه اهم كهشف النقاب‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل يل مز م الهشممصخص بيممع آلممة الرف ة وحلممي ال مرأ ة اللئممق ككتممب‬ ‫الفقمم ه والسممك ن غي م النفيممس ف م الفط مر ة ابتممداء بلف ممما لممو لزم ت ذمتمم ه فيبمماع الكممل‬ ‫فيها اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وقمال ع ش‪ :‬وليممس مم ن الفاضممل ممما جمر ت بم ه العماد ة مم ن تيئمة ممما اعتيمد‬ ‫للعيمد مم ن الكعمك والنقمل الصخلموط مم ن لموز وزبيمب وغيها ‪ ،‬فوجود مما ذكر ل يقترضمي‬ ‫وجوبا علي ه اهم‪ .‬وقال ق ل‪ :‬ول يتقيد بيو م فيقد م ذلك على الفطر ة اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬يلغز فيقممال‪ :‬رجل مسمملم تلزم ه فطمر ة وقريبم ه ل نفسمم ه وهو البعممض‬ ‫الممذي بينمم ه وبي م سمميده مهايممأ ة وووقع الوجوب فم نوبة السمميد ‪ ،‬ويقممال أيرضمًا‪ :‬تلزم ه فطمر ة‬


‫وقريب ه الوسر ‪ ،‬أي إن أعسر القريب ووقت الوجوب ث أيسممر بعممده فتلمز م وقريبمم ه اه مم‪ .‬وقلممت‪:‬‬ ‫والعتدمممد وجوب فطمر ة كاملممة علممى البعممض عمم ن مممون ه كدممما وقممال ه ابمم ن حجممر و ) م ر(‪:‬‬ ‫خلفاً للهشيخ زكريا والطيب القائلي بوجوب القسط اهم زي���.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬تممب فط مر ة كممل عبممد مك مو م بإسمملم ه وإن أخممذ للتجممار ة أو آجممره‬ ‫السمميد لخممر ‪ ،‬وتب أيرض ماً زك ا ة التجممار ة ف م العبممد الممذي أخممذ لمما ‪ ،‬فيق مّو مم آخممر الممول‬ ‫ويممرج ربم ع عهش ممر وقيدمت مم ه ‪ ،‬وتممب فطم مر ة خادم ممة الزوجم ة ‪ ،‬سم مواء ك ممانت أمته مما أو أجنبي ممة‬ ‫أخدمها إياها بالنفقة بلف الؤجر ة لدمتها كدما ل تب نفقتها ‪ ،‬وقال ف النهايممة‪ :‬وقممال‬ ‫ع ش‪ ::‬وق مول ه ال ممؤجر ة أي ولممو إج ممار ة فاس ممد ة ‪ ،‬ومثله مما م مم ن اس ممتأجره لنح ممو رعم ي بهش مميء‬ ‫معي ‪ ،‬بلف ما لو استصخدم ه بالنفقة فتجب فطرت ه كصخاد م الزوج ويتدمل الفرق اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ل يزى ء ف م الزك ا ة والفط مر ة التدمممر النممزوع النمموى السممدمى بممالقلف ‪،‬‬ ‫بلف الكممبيس أي الممرزو م بنمواه كدممما فم التحفممة ‪ ،‬لكمم ن أفممت أبممو زرعة بممأن ه إن كممان‬ ‫غممالب وقممو ت البلممد أج مزأ لنمم ه أكممثر وقيدمممة ‪ ،‬ونقممل ف م تهشممييد البنيممان عمم ن العلمممة عبممد‬ ‫الرح ن بمم ن شممهاب الممدي ن الج مزاء أيرض ماً إذا ل م يتغي م لطعدممم ه ولمون ه أو ري ه ‪ ،‬وأفممت بمم ه‬ ‫شيصخنا ب ‪ ،‬والواجب مم ن ذلمك سمتة أرلطال حرضمرمية ‪ ،‬اه م مم ن فتماوى العلممة أحمد بم ن‬ ‫علمي بلفقيم ه‪ .‬وف باعهشمم ن‪ :‬والممدار علمى الكيمل بممل الكمثر أن الدمسمة الرلطال والثلمث ل‬ ‫ييء منها صاع حب ول تمر كدمما جربنماه ممراراً ‪ ،‬وهو بأرلطال دوع ن سمبعة أرلطال أو‬ ‫سممبعة ونصممف علممى جممود ة الممب والتدمممر وعدمها ‪ ،‬فدممم ن أخممرج ممم ن التدمممر الممرزو م فليتنبمم ه‬ ‫فإنم يقولون إن ه ستة أرلطال وهو ل ييء من ه صاع اهم‪.‬‬ ‫)مس ممألة(‪ :‬لممو كممان بي م اثني م مثانيممة أمممداد فنوياه مما فط مر ة وفروقاهمما بل إف مراز‬ ‫لم فط مراً ممم ن جنممس ونواهمما عنمم ه‬ ‫كفاهمما ‪ ،‬وقممال ه ابمم ن حجممر ‪ ،‬ويؤخ ذ منمم ه أنمم ه لممو جممع و ّ‬ ‫وع ن مون ه أجزأ أيرضاً ‪ ،‬ويزىء صاع م ن نمموعي عم ن واحممد ل ممم ن جنسمي ‪ ،‬فلممو كممانوا‬ ‫يقتمماتون الممب الصخلمموط بالهشممعي لم يممزه إل إخمراج خممالص ممم ن أحممدها وقممال ه فم النهايممة ‪،‬‬ ‫وقممال )ع ش(‪ :‬فلممو خممالف وأخممرج الصخلمموط وج ب دفممع ممما يكدمممل الممب إن كممان هممو‬ ‫الغالب وإل تي اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ليس اختلف النواع فم الفطمر ة كماختلف الجنماس ‪ ،‬فحينئمذ يزىء‬ ‫نمموع عمم ن نمموع ‪ ،‬وإن غلممب اوقتيمما ت أحممدها كالممذر ة الدممراء عمم ن البيرضمماء ‪ ،‬وكذا يقممال فم‬ ‫أنمواع التدمممر ‪ ،‬وخرج بممالفطر ة العهشممر ففيهمما تفصمميل فم ملمم ه ‪ ،‬ويزىء هنمما نمموع أعلممى ممم ن‬ ‫وقو ت البلد ل أدون من ه ‪ ،‬وإن كان أعلممى وقيدمممة ‪ ،‬فل يزىء الرز عمم ن المذر ة أو التدمممر‬ ‫كدممما فم التحفممة والفتممح ‪ ،‬وال مراد بالممدخ ن السمميبلي بلغتنمما اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقد رمز بعرضممهم لمما‬ ‫تب في ه زكا ة الفطر مرتباً العلى فالعلى فقال‪:‬‬


‫بال سل شيخ ذي رمز حكى مثلً <> ع ن فور ترك زكا ة الفطر لو جهل‬ ‫وهذا التتيب هو العتدمد ‪ ،‬وإن وقد م بعض التأخر ف التحفة ‪ ،‬وما نصوا على‬ ‫أن ه خي ل يتلف باختلف البلدان اهم كردي وباعهش ن‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬يمموز التوكيممل ف م إخ مراج الفط مر ة لمم ه ولدمممون ه بعممد دخممول رمرضممان‬ ‫وكذا وقبلمم ه إن نممز الوكالممة ‪ ،‬كوكلتممك ف م إخراجهمما ‪ ،‬ول ترجهمما إل ف م رمرضممان ‪ ،‬ل إن‬ ‫علقها ‪ ،‬كإذا جاء رمرضمان فقمد وكلتمك ‪ ،‬وقمال ه ابم ن حجمر وأبمو مرمة ‪ ،‬ومنمع الهشميخ زكريا‬ ‫و ) م ر( التوكيممل وقبمل رمرضممان مطلقماً ‪ ،‬لكم ن لمو أخرجهمما الوكيممل فيم ه أجمزأ ت اتفاوقماً علممق‬ ‫أو نز لعدمو م الذن ‪ ،‬وظاهر كل م ع ش أن ه ل يب على الؤدي التوكيل وقبل ووقت‬ ‫الوجوب ‪ ،‬بيث يصل الب إل الوكيل وقبل خروج ووقت الفطر ة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬يمموز للدمممؤدى عنمم ه إخ مراج فطرت ه ممم ن مممال ه بغي م إذن الممؤدي ‪،‬‬ ‫وتسقط ع ن الؤدي ل م ن مال الؤدي بل يرضدمنها ‪ ،‬ول تزئ ه إل بإذن ه اهم ‪ ،‬ونوه ك‬ ‫وزاد‪ :‬وكإذن ه ظ ن رضاه ‪ ،‬وليس ل ه مطالبة الؤدي بالخراج ولو موس راً ‪ ،‬فلمو غماب المؤدي‬ ‫جمماز اوق متاض النفقممة للرضممرور ة ل الفط مر ة ‪ ،‬ول يمموز إخراجهمما إل ممم ن غممالب وقممو ت البلممد‬ ‫الؤدى عن ه ‪ ،‬فيدفعها الصخرج إل الاكم أو ل ن يرجها ‪ ،‬ث فممإن عجممز عنهدممما عممذر فم‬ ‫التأخي فيصخرجها وقرضاء هناك اهم‪ .‬وعبار ة ي‪ :‬ل يوز إخراج الفطمر ة إل مم ن غمالب وقمو ت‬ ‫بلد الؤدى عن ه ‪ ،‬وعلى مستحقي ه مطلقاً كدما ف التحفممة و ) م ر( وغيها ‪ ،‬لكمم ن ظمماهر‬ ‫عبار ة الفتح والممداد أنم ه يلمز م فم غيم الكلمف أن تكمون مم ن غمالب وقمو ت بلمد المؤدي‬ ‫وعلى مستحقي ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ليس للجد إخراج فطر ة أولد ابن ه الغائب م ن غي وكالة ‪ ،‬بل يرجها‬ ‫القاضممي وجوبم اً ممم ن مممالم إن كممان وإل فدمممال أبيهممم ‪ ،‬ول يزى ء عنممدنا أخممذ القيدمممة‬ ‫عمم ن واجممب الفطمر ة إن وجد دون مسممافة القصممر وإل وجبممت ممم ن نقممد البلممد ول يممؤخر‬ ‫لوجوده اهم فتاوى بامرمة ووافق ه جده عبد ال ب ن أحد وعبممد الم بلحمماج وابمم ن ظهيم ة‬ ‫ف وقيا م الاكم مقا م الب وقال ه ف القلئد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬وقطع الدمهور ونص علي ه الهشافعي بعد م إجزاء اللحم ف الفطر ة ‪،‬‬ ‫لكمم ن ووقمع ف م الن موار الج مزاء إذا ل م يقتممت ف م ذلممك الممل س مواه ‪ ،‬فعليمم ه يقممدر بعيمماره‬ ‫الهشممرعي وهو المموزن ‪ ،‬فيصخممرج خسممة أرلط ال وثلممث بل عظممم أو مممع عظممم معتمماد أخممذاً‬ ‫م ن تهشبيههم ل ه ف السلم بنوى التدمر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬م ن استهّل علي ه شّوال بحل خلء أو بلد ففطرت ه لهل ذلك الل‬ ‫إن وجد بمم ه مسممتحق ‪ ،‬وإل نقلهمما لوقممرب مممل إليمم ه ممم ن الباديممة أو البلد لتصممرف إل م‬ ‫أربابا ‪ ،‬اهم اب ن سراج ‪ ،‬اهم م ن خط اب ن وقاضي‪.‬‬


‫كيفية أداء الزكاة وحكم تعجيلها ونقله‬ ‫]فائد ة[‪ :‬شممك فم نيمة الزكا ة بعمد دفعهمما لم يرضمر ‪ ،‬ول يهشمكل ذلممك بالصمل ة‬ ‫لنما عبماد ة بدنيمة ‪ ،‬بلف همذه إذ وقمد اتسمع فيهما بمواز تقمديها وتفويرضمها لغيم الزكي‬ ‫اهم شوبري‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬يممب أداء الزكا ة عنممد تمما م الممول والتدمكمم ن فيرضممدم ن بتلممف الممال‬ ‫بعده ‪ ،‬ويصل التدمك ن برضور الال الغائب أو الغصوب أو الرضال ‪ ،‬ووجود وقابرضممها ممم ن‬ ‫ي ‪،‬م وفراغ المدافع مم ن مهمّم دينم أو دنيمموي ‪ ،‬ول ه‬ ‫نو إما م أو مستحق ‪ ،‬وحلول دي ن زكو ّ‬ ‫التممأخي لطلممب الفرضممل ‪ ،‬كانتظممار وقري ب وج ار وأحمموج وأفرضممل ‪ ،‬لكنمم ه يرضممدم ه إن تلممف ‪،‬‬ ‫وهذا إن ل يترضرر الاضرون بالتأخي وإل حر م‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬اجتدمع نو زكا ة ودي ن آدمي ف تركة ميت وقدمت علي ه ‪ ،‬وإن تعلممق‬ ‫بالعي وقبل الو ت كدمرهون أو علممى حممي وضاق ممال ه ‪ ،‬فمإن لم يجمر عليم ه أو تعلقممت‬ ‫ب ممالعي وقب ممل الج ممر وق ممدمت الزك ا ة جزمم اً ‪ ،‬س مواء زك ا ة س ممنة أو أك ممثر ‪ ،‬وإن حج ممر علي مم ه‬ ‫فحال الْو لم ف الجر فكدمغصوب ‪ ،‬فإن عمماد لمم ه الممال بممإبراء أو نمموه أخمرج لمما مرضممى‬ ‫وإل فل ‪ ،‬وقال ه ف النهاية ونوه التحفة‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬صمال ه مم ن ألمف علمى نصمف ه ووقد تعلمق بم ه زكا ة ‪ ،‬فالظماهر أن زكا ة‬ ‫القبوضة لزمة بالقبض لا مرضى ‪ ،‬وأما البأ منهمما أعنم الدمسمدمائة فيمبأ المدي ن مم ن غيم‬ ‫وقممدر الزك ا ة ‪ ،‬فيلزم ه رده للممدائ ن ليممؤدي ه لسممتحقي ه ‪ ،‬أو يمموكل ه الممدائ ن ف م نيتهمما وإخراجهمما ‪،‬‬ ‫كدممما صممرحوا بمم ه ف م اللممع ‪ ،‬فيدممما إذا أبرأتمم ه ممم ن صممداوقها ووقد تعلقممت بمم ه زكا ة أنمم ه ل‬ ‫ي مبأ ممم ن وقممدرها ‪ ،‬ووقمال ف م القلئممد‪ :‬وإذا لزمت الزك ا ة ف م الممدي ن فممأبرأه منمم ه بقممي وقممدرها‬ ‫بناء على أنا تركة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل يصح بيع ما وجبت زكات ه غي مال التجار ة ‪ ،‬سواء باع ه كل ه أو‬ ‫بعرض مم ه ‪ ،‬فحينئ ممذ يبط ممل ف م وق ممدرها في ممده الهش ممتي ‪ ،‬ويس ممتد وق ممدره م مم ن الثدم مم ن ويص ممح ف م‬ ‫الباوقي ‪ ،‬نعم إن أفرزها ونواه أو وقال‪ :‬بعتك ه إل وقدرها صمح فم الول فم الدميمع ‪ ،‬وف‬ ‫الثانية فيدما عدا وقدرها لك ن بكل الثدم ن اهم بج وجل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ما يعطي ه التجار بعض الول ة وأعوانم الظلدمة بقية الزكا ة ل يل‬ ‫ول يزيهم عنها ‪ ،‬بل هي باوقية بعي أموالم ‪ ،‬لن م ن ل يقدر أن يستول على أخي ه‬ ‫ويممرّد ض ممرره وينع مم ه م مم ن ظلدم مم ه ‪ ،‬ب ممل ل يق ممدر عل ممى مل مموك ه فرضم ملً ع مم ن غيهم ا ‪ ،‬كي ممف‬ ‫يوصمف بكممون ه ذا شمموكة فرض ملً عمم ن المامممة ‪ ،‬مممع أن كممل واحممد ممم ن أولئممك وعبيممدهم‬


‫وأعوانم مستقل بنفس ه وبظلدم ه ل ن وقدر عليمم ه غالبماً ‪ ،‬فيجمموز دفمع حمق الفقمراء والسمماكي‬ ‫والصال لثل هؤلء‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب ج ك(‪ :‬يمموز دفممع الزكا ة للسمملطان وإن كممان جممائراً ‪ ،‬أو يصمرفها‬ ‫فم غيم مصمارفها إذا أخمذها بنيمة الزكا ة ‪ ،‬ووقد صمحت وليتم ه ‪ ،‬ووقويت شمموكت ه ‪ ،‬وانعقممد ت‬ ‫إم ممامت ه باس ممتصخلف أو بيع ممة أو تغل ممب ‪ ،‬لك مم ن التفريم ق بنفس مم ه أو ب مموكيل ه أولمم ‪ ،‬م مما لم م‬ ‫يطلبها الما م م ن الموال الظاهر ة وهي النعم والعهشرا ت والعممدن ‪ ،‬وإل وجب الممدفع إليمم ه‬ ‫فرضلً ع ن الواز وإن صر ح بصرفها ف الفسق ‪ ،‬وأما الذي يلزم ه التجمار كمل سمنة مم ن‬ ‫ال ممرس ‪ ،‬ف ممإن أعط مموه إي مماه ع مم ن لطي ممب نف ممس ل ن ممو خ مموف ج مماز ل مم ه أخ ممذه ‪ ،‬وإل فل‬ ‫يلك ه ول التصرف في ه ول تبأ ب ه ذمتهم ع ن الزكا ة وإن نووها ب ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل بد م ن شمروط الجمزاء ووقت وجوب الزكا ة فيدمما عجمل مم ن زكا ة‬ ‫الممال ‪ ،‬نعممم ل ترضممر غيبممة الفقي م ووقمت الوج وب ‪ ،‬فقممولم‪ :‬تممب الزك ا ة لفق مراء بلممد الممال‬ ‫مل ه ف غي العجل ‪ ،‬كدما ل ترضر غيبة الال ع ن بلد القابض ‪ ،‬بممل ول يهشممتط تقممق‬ ‫اسممتحقاق القممابض ‪ ،‬وقممال ه فم النهايممة‪ .‬وقممال ع ش‪ :‬وكالزكا ة الفطمر ة فم ذلممك اه مم‪ .‬ووقال ابمم ن‬ ‫حجممر‪ :‬ترضممر غيبممة السممتحق عمم ن البلممد ‪ ،‬وف القلئممد وحيممث منعنمما نقممل الزكا ة ل م يكممف‬ ‫توكيل مستحق غائب م ن يقبرضمها لم ه فم بلمدها علمى الرجح ول ه احتدممال بممالواز اهمم‪.‬‬ ‫واعتدمممد المواز ابمم ن زياد ‪ ،‬والظمماهر ممم ن كل م أبم مرمة ورجح عممد م الصممحة ابمم ن حجممر‬ ‫ف فتاوي ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬وجد ت الصممناف أو بعرضممهم بحمّل وجب الممدفع إليهممم ‪ ،‬كممب ت‬ ‫ال��لد ة أو صغر ت وح ر م النقممل ‪ ،‬ول يمزه عمم ن الزكا ة إل علمى ممذهب أبم حنيفمة القائمل‬ ‫ب موازه ‪ ،‬واختمماره كممثيون ممم ن الصممحاب ‪ ،‬خصوصم اً إن كممان لقري ب أو صممديق أو ذي‬ ‫فرضممل ووقالوا‪ :‬يسممقط بمم ه الفممرض ‪ ،‬فممإذا نقممل مممع التقليممد جماز وعليمم ه عدملنمما وغينا ولذلك‬ ‫أدلممة اه مم‪ .‬وعب ممار ة ب الراج ممح ف م ال ممذهب ع ممد م ج مواز نق ممل الزك ا ة ‪ ،‬واخت ممار جممع ال مواز‬ ‫كاب ن عجيل واب ن الصل ح وغيها ‪ ،‬وقمال أبمو مرمة‪ :‬وهو الصختمار إذا كمان لنحمو وقريب ‪،‬‬ ‫واختمماره الرويمان ونقلمم ه الطمماب عمم ن أكممثر العلدممماء ‪ ،‬وبم ه وقممال ابمم ن عممتيق ‪ ،‬فيجمموز تقليممد‬ ‫هؤلء ف عدمل النفس‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي ك(‪ :‬ل يوز نقل الزكا ة والفطر ة على الظهر م ن أوقموال الهشمافعي ‪،‬‬ ‫نعم استثن ف التحفة والنهاية ما يقممرب ممم ن الوضع ويعممد معمم ه بلمداً واحممداً وإن خمرج‬ ‫ع ن السور ‪ ،‬زاد ك و ح‪ :‬فالوضع المذي حمال الممول والممال فيم ه همو ممل إخمراج زكات ه‬ ‫هذا إن كان وقاّرا ببلد ‪ ،‬فإن كان سائراً ول يكم ن نمو الالمك معم ه جماز تأخيها حمت‬ ‫يصل إليها ‪ ،‬والوضع الذي غربت الهشدمس والهشصخص ب ه هو مل إخراج فطرت ه‪.‬‬


‫قسم الصدقات‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬تب معرفة أصناف الزكا ة الثدمانية على كل م ن ل ه مال وجبمت‬ ‫زكات ه ‪ ،‬والوجودون الن فم غممالب البلد خسممة‪ .‬الفقمراء‪ :‬وهم ممم ن يتمماج لمم ه ول ن وجبممت‬ ‫ل ‪ ،‬ول يصمل لم ه ممم ن ممال ه أو كسممب ه اللئممق بم ه إل أربعممة فأوقمل‪.‬‬ ‫علي ه مممؤنت ه لعهشمر ة مث ً‬ ‫والس مماكي‪ :‬وهم م م مم ن يص ممل ل مم ه ف مموق نص ممف الت مماج إلي مم ه ل مم ه ولدم ممون ه ‪ ،‬ول ين ممع الفق ممر‬ ‫والس ممكنة داره وثي مماب ه ولممو للتجدم ممل وأث مماث ه اللئق مما ت ‪ ،‬وحل ممي الم مرأ ة اللئ ممق أيرضم ماً ‪ ،‬وعب ممد‬ ‫يممدم ه لنحممو مممرض أو إخلل مممروء ة بدمممة نفسمم ه ‪ ،‬وكتممب عممال أو متعلممم يتمماج إلمما‬ ‫ولو مر ة ف السمنة ‪ ،‬ومال ه الغمائب مرحلمتي والؤجل إن لم يمد مم ن يقرض ه ‪ ،‬وكسمب ل‬ ‫يليق ب ه بأن تتّل بمم ه مروءتمم ه أو يليمق وهو مم ن وقمو م ل يعتممادون الكسممب ‪ ،‬أو مهشمتغل‬ ‫بتعلم القرآن أو العلم أو تعليدمهدما ‪ ،‬ويصدق مّد عممي نممو الفقممر وإن جهمل ممال ه ل مم ن‬ ‫عممرف لمم ه مممال أو كسممب إل ببينممة بتلممف الممال أو العجممز ولمو عممدل روايممة ووقمع ف م‬ ‫القلممب صممدوق ه‪ .‬والغممارمون‪ :‬وه م ممم ن اسممتدان لغي م معصممية أو لمما كممأجر ة بغممي أو ضمميافة‬ ‫وصدوقة وإسمراف فم النفقممة ممم ن غيم أن يرجو لمم ه وفاء ‪ ،‬إن تمماب وظ ن صممدوق ه فيعطممى‬ ‫كل المدي ن بيمث لمو وقرضماه مم ن ممال ه صمار مسمكيناً ‪ ،‬وإل فالفاضمل عدمما ل يرج ه إلم‬ ‫السكنة ‪ ،‬أو استدان لصل ح بي اثني أو وقبيلتي ف مال أو د م وإن عمرف مم ن هممو‬ ‫عليمم ه فيعطممى مممع الغنمم ‪ ،‬لكمم ن بعممد السممتدانة ومع بقمماء الممدي ن ل إن وقرضمماه ممم ن مممال ه ‪،‬‬ ‫ويصدق الغار م ولو بإخبار الدائ ن أو عدل رواية ل مطلقًا‪ .‬والؤلفة‪ :‬وهم م ن أسلم ونيتمم ه‬ ‫ضعيفة ف السل م أو أهل ه ‪ ،‬ول يعطى مع الغنم ويصمدق بل ييم‪ .‬وابم ن السمبيل‪ :‬العماز م‬ ‫على سفر مبا ح م ن بلد الزكا ة أو الاّر با ‪ ،‬ويعطى ما يتاج ه م ن نفقة سممفره ومون ه ‪،‬‬ ‫وإن كان ل ه مال غائب ووقدر على الوقتاض ويصدق مطلقًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي ش(‪ :‬ل خفاء أن مذهب الهشافعي وجوب استيعاب الوجودي ن م ن‬ ‫الصناف ف الزكا ة والفطر ة ‪ ،‬ومذهب الثلثة جواز الوقتصار على صنف واحد ‪ ،‬وأفت ب ه‬ ‫ابمم ن عجيممل والصممبعي ‪ ،‬وذهممب إليمم ه أكممثر التممأخري ن لعسممر المممر ‪ ،‬ويوز تقليممد هممؤلء فم‬ ‫نقلها ودفعها إل شصخص واحد ‪ ،‬كدما أفت ب ه اب ن عجيل وغيه ‪ ،‬ويوز دفع الزكا ة إلم‬ ‫ممم ن تلزم ه نفقتمم ه ممم ن سممهم الغممارمي ‪ ،‬بممل هممم أفرضممل ممم ن غيهم ‪ ،‬ل ممم ن سممهم الفقمراء‬ ‫أو السمماكي ‪ ،‬إل أن ل يكفيهممم ممما يعطيهممم إيمماه ‪ ،‬ولمو دفممع نممو الب لولده زك ات ه‬ ‫أو فطرت ه بهشمرلط ه فردهمما الولد لمم ه عنهمما بهشمرلط ه أيرضماً جمماز مممع الكراهممة ‪ ،‬كدممما لممو ردهمما‬ ‫ل ه بعاوضة أو هبة وبرىء الدميع‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ب ك(‪ :‬يمموز دفممع زك ات ه لولمده الكلممف بهش مرلط ه إذ ل تلزم ه نفقتمم ه‬ ‫ولتامها على الراجح ‪ ،‬وإن كان فقياً ذا عيلة ‪ ،‬وكان ينفق علي ه تبعاً ‪ ،‬بلف م ن ل‬ ‫يستقل بنفس ه كصب وعاجز ع ن الكسب برض أو زمانة أو عدمى لوجوب نفقت ه على‬ ‫الوالممد ‪ ،‬فل يعطيمم ه النفممق وقطع ماً ول غيممه علممى الراجممح ‪ ،‬حيممث كفتمم ه نفقممة النفممق ‪ ،‬وإل‬ ‫كأكول ل يكف ه ما يعطاه فيجوز أخذ ما يتاج إلي ه ‪ ،‬ومثل ه ف ذلك الزوجة ‪ ،‬وكالزكا ة‬ ‫كممل واجممب كالكفممار ة ‪ ،‬زاد ب ‪ :‬نعممم إن تعممذر أخممذها ممم ن النفممق بنممع أو إعسممار أو‬ ‫غيبة ول يتك منفقاً ول مالً يك ن التوصل إليمم ه ‪ ،‬وعجممز ت الزوجة عمم ن الوقمتاض أعطممي‬ ‫كفممايت ه أو تامهمما ‪ ،‬أممما إذا ل م تطممالب ه الزوج ة بمما مممع وقممدرتا علممى التوصمل منمم ه كممأن‬ ‫سامت ه بل مموجب فل تعطمى لسمتغنائها بما حينئمذ ككسموب تمرك اللئمق بم ه مم ن غيم‬ ‫عممذر ‪ ،‬وكناش مز ة لقممدرتا عليهمما حممالً بالطاعممة ‪ ،‬وللزوجة إعطمماء زوجهمما ممم ن زكاتمما وعكسمم ه‬ ‫بهش مرلط ه ‪ ،‬ويوز تصمميص نممو وقريب بممل يسمم ن ‪ ،‬إذ ل تممب التسمموية بي م آحمماد الصممنف‬ ‫بلفها بي الصناف‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يمموز للزوجة السممكينة الممت ليممس لمما كسممب ‪ ،‬أو ل يكفيهمما الخممذ‬ ‫م مم ن الزك ا ة حي ممث ك ممان زوجه مما ل يل ممك إل كفاي ممة س ممنة ‪ ،‬ول نظ ممر لغناه مما الن لن‬ ‫ملكهمما لمما ل يكفيهمما العدمممر الغممالب ل يرجهمما عمم ن الفقممر والسممكنة ‪ ،‬ككسمموب عممرف‬ ‫بكسمماد كسممب ه وانقطمماع ه أثنمماء السممنة أو بعممدها ‪ ،‬فلمم ه أخممذ تمما م كفممايت ه إل م ووقمت تممأت‬ ‫الكسممب ‪ ،‬والمراد بكفايممة العدمممر الغممالب أن تكممون لمم ه غلممة أو ربح تممار ة أو كسممب أو‬ ‫مال لو بذل ف تصيل عقار ونوه كفاه اهم فتاوي بامرمة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬اسممتأجر شصخص ماً بالنفقممة جمماز إعطمماؤه ممم ن زك ات ه إن كممان ممم ن‬ ‫أهلها ‪ ،‬إذ ليس هذا م ن تب نفقت ه كالصول والفممروع والزوجة ‪ ،‬نعممم إن أعطمماه بقصممد‬ ‫التودد أو صلت ه با لدمت ه أحبط ثواب ه وإن أجزأ ت ظاهراً اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووقال ابم ن زياد‪ :‬ول‬ ‫يوز إعطاء م ن يدم ه بالنفقة والكسو ة ‪ ،‬وإن ل ير عقد إجار ة لنم مكفيون حينئممذ ‪،‬‬ ‫نعم ل ه إعطاؤه م ن سهم الغارمي بهشرلط ه اهم ‪ ،‬فليحدمل كل م ي على ذلك‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وقال الما م النووي‪ :‬م ن بلغ تاركاً للصل ة واستدمّر علي ه ل يز عطاؤه‬ ‫الزكا ة إذ هو سفي ه ‪ ،‬بل يعطى ولي ه ل ه ‪ ،‬بلف ما لو بلغ مصلياً رشيداً ث لطمرأ تممرك‬ ‫الصممل ة ول يجممر عليمم ه فيصممح وقبرضمم ه بنفسمم ه كدممما تصممح تصممرفات ه اه مم‪ .‬وهذا علممى أصممل‬ ‫الممذهب م مم ن أن الرشم د ص ممل ح ال ممدي ن وال ممال أم مما عل ممى الصخت ممار الرج ح كدممما ي ممأت ف م‬ ‫الجممر ممم ن أنمم ه صممل ح الممال فقممط فيعطممى مطلق ماً إذا كممان مصمملحاً لممال ه ‪ ،‬وينبغممي أن‬ ‫يقممال لمم ه إن أرد ت الزكا ة تممب وص ّل فيكممون سممبب هممدايت ه ‪ ،‬ويعطممى الكمماتب وإن كممان‬ ‫لاشي أو كافر كدما ف العباب‪.‬‬


‫)مسألة(‪ :‬ل يستحق السمجد شميئاً مم ن الزكا ة مطلقماً ‪ ،‬إذ ل يموز صمرفها إل‬ ‫لّر مسلم ‪ ،‬وليست الزكا ة كالوصية ‪ ،‬فيدما لو أوصى ليان ه م ن أن ه يعطي السجد كدما‬ ‫ن ممص علي مم ه اب مم ن حج ممر ف م فت مماوي ه خلف ماً ل مم‪) :‬ب ممج( ‪ ،‬لن الوصممية تص ممح لنح ممو البهيدم ممة‬ ‫كالووقف بلف الزكا ة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اتفممق جهممور الهشممافعية علممى منممع إعطمماء أهممل الممبيت النبمموي ممم ن‬ ‫الزكا ة ككممل واجممب كنممذر وكفممار ة ‪ ،‬وإن منعموا حقهممم ممم ن خممس الدمممس ‪ ،‬وكذا ممواليهم‬ ‫عل ممى الص ممح ‪ ،‬واخت ممار ك ممثيون متق ممدمون ومت ممأخرون الم مواز ‪ ،‬حي ممث انقط ممع عنه ممم خ ممس‬ ‫الدم ممس ‪ ،‬منه ممم الص ممطصخري وال ممروي واب مم ن يىي م واب مم ن أب م هريم ر ة ‪ ،‬وعدم ممل ب مم ه وأف ممت ب مم ه‬ ‫الفصخم ممر ال م مرازي والقاضم ممي حسم ممي وابم مم ن شم ممكيل وابم مم ن زي م اد والناشم ممري وابم مم ن مطيم مم ‪ ،‬وقم ممال‬ ‫الشممصخر‪ :‬فهممؤلء أئدمممة كبممار وفم كلمهممم وق مو ة ‪ ،‬ويموز تقليممدهم تقليممداً صممحيحاً بهش مرلط ه‬ ‫للرضرور ة وتبأ ب ه الذمة حينئذ ‪ ،‬لكم ن فم عدممل النفمس ل الفتماء والكمم بم ه اهمم‪ .‬وخالف ه‬ ‫ي فق ممال‪ :‬ل ي مموز إعط مماؤهم مطلقم ماً ‪ ،‬وممم ن أف ممت بوازهم ا ل ممم فق ممد خ ممرج ع مم ن ال ممذاهب‬ ‫الربعة ‪ ،‬فل يوز اعتدماده لجاعهم على منعها لم‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬وق ممال الك ممردي‪ :‬وكالزك ا ة ف م ع ممد م ص ممرفها ل ممذوي القربم ك ممل واج ممب‬ ‫كالنذر والكفار ة ودماء النسك والضحية الواجبمة والمزء المواجب فم الندوبة اهمم ‪ ،‬ووق ول ه‪:‬‬ ‫ل ‪ ،‬أممما التعيم لهشممصخص أو وقبيلممة‬ ‫كالنممذر أي الطلممق أو القيممد بممالفقراء ممم ن السمملدمي مث ً‬ ‫منهم فيصح كدما يأت تفصيل ه ف باب النذر‪.‬‬ ‫صدقة التطوع‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬صممدوقة التطمموع سممنة مؤكد ة للحمماديث الهشممهي ة ووقد تمر م ‪ ،‬كممأن ظمم ن‬ ‫آخذها يصمرف ه فم معصمية ‪ ،‬ووقد تمب كمأن وجد مرضمطراً ومعم ه مما يطعدمم ه لكم ن ببمدل ه ‪،‬‬ ‫وقممال ف م التحفممة‪ :‬والاصممل أنمم ه يممب البممذل هنمما أي للدمحتمماجي ممم ن غي م اضممطرار بل‬ ‫بدل ل مطلقاً بل ما زاد على كفاية سنة ‪ ،‬وث أي فم الرضممطر يممب البممذل هنمما ممما‬ ‫ل يتج ه حالً ولو على غي فقي لك ن بالبذل اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ذكر السيولطي ف خاسي ه أن ثواب الصدوقة خسة أنواع‪ :‬واحد ة بعهشر ة‬ ‫وه ممي عل م ممى ص م ممحيح الس م ممم ‪ ،‬وواح م ممد ة بتس م ممعي وه ممي عل م ممى العدم م ممى والبتل م ممي ‪ ،‬وواح م ممد ة‬ ‫بتسممعدمائة وهي علممى ذي وقرابممة متمماج ‪ ،‬وواحممد ة بائممة ألممف وهي علممى البمموي ن ‪ ،‬وواحممد ة‬ ‫بتسعدمائة ألف وهي على عال أو فقي ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬هل الفرضل كسب الال وصرف ه للدمستحقي أو النقطاع للعباد ة؟ في ه‬ ‫خلف ‪ ،‬وينبغ ممي أن يته ممد ويممزن الي م بالهش ممر ‪ ،‬ويفع ممل م مما ي ممدل علي مم ه ن ممور العل ممم دون‬


‫ف على نفس ه ‪ ،‬فهو ف الغائب أضر علي ه اهم إيعماب ‪ ،‬ومنمم ه )فمرع(‬ ‫لطبع ه ‪ ،‬وما يده أخ ّ‬ ‫الغن م الهشمماكر وهمو كدممما وقممال الغزالمم‪ :‬الممذي نفسمم ه كنفممس الفقيمم ‪ ،‬ول يصممرف لمما إل‬ ‫وق م ممدر الرض م ممرور ة ‪ ،‬والب م مماوقي ف م م وج م وه الي مما ت أو يس م ممك ه ‪ ،‬معتق م ممداً أن م مم ه بإمس م مماك ه خ م ممازن‬ ‫للدمجتمماحي لينظممر حاجممة يص مرف ه فيه مما ل م تع ممال أفرضممل ممم ن الفقي م الصممابر كدممما عليمم ه‬ ‫الكممثرون ‪ ،‬ورجحمم ه الغزالم فم موضع واختمماره ابمم ن عبممد السممل م وتلدميممذه ابمم ن دوقيممق العيممد‬ ‫ووقال‪ :‬إن ه الظاهر القريب م ن النص ‪ ،‬وألطمال الغزالم فم السممتدلل لم ه ‪ ،‬ورجح فم موضع‬ ‫آخر ما علي ه أكثر الصوفية أن الفقي الصابر أفرضل اهم‪.‬‬ ‫باب الصيام‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ورد عنمم ه عليمم ه الصممل ة والسممل م أنمم ه وقممال‪" :‬رجب شممهر المم ‪ ،‬وشعبان‬ ‫شهري ‪ ،‬ورمرضان شهر أمت" ومعناه أن ال تعال يتجلى علممى عبمماده بممالعفو والغفمران فم‬ ‫رجب ممم ن غيم توسط شممفاعة أحممد ‪ ،‬وف شممعبان بتوسط شممفاعت ه ‪ ،‬وف رمرضممان بواسممطة‬ ‫شممفاعة المممة اه م حممف‪ .‬وقممال فم التحفممة‪ :‬وما وقيممل إن التبعمما ت ل تتعلممق بمم ه أي الصمو م‬ ‫يممرده خممب مسمملم أنمم ه يؤخذ مممع جلممة العدمممال فيهمما ‪ ،‬وبقممي فيمم ه سممبعة وأربعممون وقممولً ل‬ ‫تلو ع ن خفاء وتعسف ‪ ،‬نعم وقيل‪ :‬إن الترضعيف فم الصمو م وغيمه ل يؤخذ لنم ه ممض‬ ‫فرض ممل ال م تع ممال ‪ ،‬وإن مما يؤخم ذ الص ممل وهمو الس ممنة الولم ‪ ،‬وإن مما يتج مم ه إن صممح ع مم ن‬ ‫الصادق علي ه الصل ة والسل م ‪ ،‬وإل وجب الخذ بعدمو م الب ممم ن أخممذ حسممنا ت الظممال‬ ‫ووضع سيئا ت الظلو م علي ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ترائي هلل رمرضان كغيه م ن الهشهور فرض كفايممة لما يمتتب عليهما‬ ‫ممم ن الفوائممد الكممثي ة اهم م شمموبري ‪ ،‬ول أثممر لرؤيتمم ه نمماراً ‪ ،‬فل يكممون لليلممة الاضممية فيفطممر ‪،‬‬ ‫ول للدمستقبلة فيثبمت رمرضمان ‪ ،‬وم ن اعتمب أنم ه للدمسمتقبلة فصمحيح فم رؤيتم ه يمو م الثلثيم‬ ‫لك ن ل أثر ل ه لكدمممال العمد ة ‪ ،‬بلف اليمو م التاسمع والعهشمري ن فل يغنم عم ن رؤيتمم ه بعمد‬ ‫الغروب للدمستقبلة كدما توه ه بعرضهم اه م ب ر‪ .‬وهل يقماس عليم ه لمو رؤي ليلمة التاسمع‬ ‫والعهشمري ن فل يثبممت عليهمما حكممم أو تثبممت الرؤية بممذلك ‪ ،‬ويب وقرضمماء يمو م لم أر ممم ن‬ ‫تعممرض لممذلك ‪ ،‬ووقال الممدابغي‪ :‬والعن م فم ثبممو ت رمرضممان بالواحممد الحتيمماط للصمو م ‪ ،‬ومثلمم ه‬ ‫س ممائر العب ممادا ت ك ممالووقوف بالنس ممبة للل ذي الج ممة اه مم ‪ ،‬ورج ح اب مم ن حج ممر اختص مماص‬ ‫ذلم ممك برمرضم ممان فقم ممط وقم ممال‪ :‬ول بم ممد أن يقم ممول الم مماكم‪ :‬ثبم ممت عنم ممدي هلل رمرضم ممان أو‬ ‫حكدمت بثبوت ه وإل ل يب الصو م اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يثبت رمرضمان كغيمه مم ن الهشممهور إل برؤية اللل أو إكدممال‬ ‫العد ة ثلثي بل فارق ‪ ،‬إل ف كون دخمول ه بعممدل واحممد ‪ ،‬وأممما ممما يعتدمممدون ه فم بعممض‬


‫البلدان م ن أنم يعلون ما عدا رمرضان م ن الهشهور بالساب ‪ ،‬ويبنممون علممى ذلممك حممل‬ ‫الديون والتعماليق ‪ ،‬ويقولون اعتدمماد الرؤية خماص برمرضمان فصخطمأ ظماهر ‪ ،‬وليمس الممر كدمما‬ ‫زعدموا وما أدري ما مستندهم ف ذلك‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬إذا ثبت اللل ببلممد عمم الكممم جيممع البلمدان الممت تمت حكمم‬ ‫حم مماكم بلم ممد الرؤي ممة وإن تباعم ممد ت إن اتم ممد ت الطم ممالع ‪ ،‬وإل ل م م يم ممب ص م مو م ول فطم ممر‬ ‫مطلقماً ‪ ،‬وإن اتممد المماكم ولو اتفممق الطلممع ول يكمم ن للحمماكم وليممة لم يممب إل علممى‬ ‫ممم ن ووقمع ف م وقلبمم ه صممدق المماكم ‪ ،‬ويب أيرض ماً ببلمموغ الممب بالرؤيمة ف م حممق ممم ن بلغمم ه‬ ‫مت مواتراً أو مستفيرض ماً ‪ ،‬والت مواتر ممما أخممب بمم ه جممع يتنممع توالطممؤهم علممى الكممذب عمم ن أمممر‬ ‫مس مموس ‪ ،‬ول يهش ممتط إس مملمهم ول ع ممدالتهم ‪ ،‬والس ممتفيض م مما ش مماع بي م الن مماس مس ممتنداً‬ ‫لصل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬شهد اثنان برؤية اللل ‪ ،‬فلم ير الليلة القابلة بأن كذبدما وقطعاً‬ ‫كدممما وقممال ه ف م التحفممة فيدممما لممو ذكم را ملمم ه فبممان الليلممة الثانيممة بلفمم ه ول يكمم ن عمماد ة‬ ‫انتقال ه فيجب وقرضماء ممما أفطمروه ‪ ،‬فممإذا كمان همذا فم صمفة اللل مممع التفماق عليم ه فم‬ ‫منزلت ه ودرجتهما فلن نمز م بكمذب ه ‪ ،‬ووجوب القرضماء إذا لم يمر الليلمة الثانيمة أصملً أول ‪،‬‬ ‫إذ ل يك ن شرعاً ول عقلً ول عاد ة أن يراه أول ليلة اثنان ‪ ،‬ثم ل يمراه جيمع أهمل‬ ‫الهمة مم ن تعمرض لم ه فم الليلمة الثانيمة ‪ ،‬وف التحفمة كالممداد ‪ ،‬وووقع تمردد فيدمما لمو دل‬ ‫الساب علممى كممذب الهشماهد بالرؤية ‪ ،‬والممذي يتجمم ه منم ه أن السماب إن اتفمق أهلمم ه أن‬ ‫مقدمات ه وقطعية وكان الصخبون منهم عدد التواتر رد ت الهشهاد ة وإل فل اهم‪ .‬وم ن العل مو م‬ ‫لممدى كممل أهممل هممذا الفمم ن اتفمماق أهممل السمماب وقالطبممة علممى أن مقممدمات ه وقطعيممة ‪ ،‬وعلممى‬ ‫عد م إمكان الرؤية ف مسألتنا ‪ ،‬والصخبون هم وم ن تلقممى عنهممم بإجمماع فرضملً عمم ن عممدد‬ ‫الت مواتر وكتبهممم مصممرحة بممذلك ‪ ،‬وممم ن أثنمماء ج مواب لعبممد العزي ز الزمزم ي إذا أخممب عممدد‬ ‫التمواتر برؤيتمم ه القابلممة فم الممانب البحممري ول يكمم ن عمماد ة انتقممال ه لممذلك الممل تممبي خطممأ‬ ‫م ن شهد بم ه الليلمة الاضمية فم المانب النجمدي وحكمم ببطلن مما بنم علمى شمهادتم ‪،‬‬ ‫إذ شمرط الهشممهود بم ه إمكمان ه شممرعاً وعقلً وعاد ة ‪ ،‬لكمم ن ل بممد مم ن إخبممار عمدد التمواتر‬ ‫ممم ن السمماب بعممد م إمكممان النتقممال ‪ ،‬ومثممل ذلممك لممو حكممم برؤيتمم ه ليلممة الثلثيم بهشممهاد ة‬ ‫الهشهود ‪ ،‬ث أخب برؤيت ه يو م التاسع والعهشري ن عدد التمواتر ‪ ،‬فيجممب علممى القاضممي الرجوع‬ ‫ع ن حكدم ه حينئذ لتحقق بطلنم ه اهمم‪ .‬فظهمر أن معتدممد ابم ن حجمر والزمزمي رد الهشمهاد ة‬ ‫ومما ترت ب عليهمما ‪ ،‬وإن كممان الهشممهود عممدولً فرض ملً عمم ن الماثممل ‪ ،‬وفم إيرضمما ح الناشممري‬ ‫وترير أب زرعة‪ :‬إذا أجع أهل اليقا ت على عد م الرؤية لم يصمح حكمم بلفهمم ‪ ،‬ووقد‬


‫أجعوا على عد م انسمماف القدمممر ليلمة سممت عهشمر ة ‪ ،‬وكذا مغيممب اللل ليلمة الثالثممة وقبممل‬ ‫الهشفق الحر فيتبي بطلن الهشهاد ة‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ومم ن أثنمماء كل م للعلمممة علمموي بمم ن أحممد الممداد ف م رؤيمة اللل‬ ‫وق ممال‪ :‬وأف ممت الزمزمم ي ونقل مم ه أح ممد م ممؤذن باج ممال ع مم ن اب مم ن علن ب ممرّد الهش ممهاد ة إذا ش ممهد‬ ‫بطلمموع الهشممهر صممباحاً وقبممل الهشممدمس عممدد الت مواتر وقممالوا‪ :‬لسممتحالة الرؤية حينئممذ ‪ ،‬نعممم وقممد‬ ‫تكمم ن رؤيتمم ه ف م لطرف النهممار كدممما وقممال ه العلمممة القريعممي ‪ ،‬وذلممك ف م غايممة لطممول النهممار ‪،‬‬ ‫وهو ممم ن نصممف المموزاء إلم نصممف السمرلطان ‪ ،‬يعنم ممم ن ثممان أيمما م القلممب إلم مثممان فم‬ ‫النعائم إل آخر ما وقال‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬إذا ل يسمتند القاضمي فم ثبممو ت رمرضمان إلم حجمة شممرعية ‪ ،‬بمل‬ ‫بجممرد ت مّور وعمد م ضممبط ‪ ،‬كممان ي مو م شممك ووقرضمماؤه واجممب إذا بممان ممم ن رمرضممان حممت‬ ‫على م ن صام ه ‪ ،‬إل إن كان عامياً ظ ن حكم الاكم يوز ‪ ،‬بل يوجب الصو م فيجزي ه‬ ‫فيدمما يظهمر اهمم‪ .‬وقلمت‪ :‬ووقال ابم ن حجمر فم تقريظم ه علمى ترير القمال‪ :‬وأفمت شميصخنا وأئدممة‬ ‫عصره تبعاً لدماعة أن ه لو ثبممت الصمو م أو الفطممر عنمد الماكم لم يلمز م الصمو م ول يمز‬ ‫الفطممر لمم ن يهشممك ف م صممحة الكممم ‪ ،‬لته مّور القاضممي أو لعرف ة ممما يقممد ح ف م الهشممهود ‪،‬‬ ‫فممأداروا الكممم علممى ممما في مم ه ظن مم ه ول ينظ ممروا لك ممم المماكم ‪ ،‬إذ ال ممدار إنمما هممو علممى‬ ‫العتقاد الاز م اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬مممرد وصول الكتمماب ممم ن المماكم إل م حمماكم آخممر ل يلمز م بمم ه‬ ‫ثبو ت للهشهر إل على م ن صدوق ه فقط ‪ ،‬ثم إن العدممل جمار علممى أن المماكم المذي ل‬ ‫يعرف تّوره فم وقبمول الفاسمق همو المذي انهشمر ح بم ه الصمدر بالصمادوقة ‪ ،‬فمإذا جماء كتمماب‬ ‫حماكم إلم حماكم آخمر أخممب النماس بمم ه وصدوقوه ممر ة واحمد ة ‪ ،‬أممما ممم ن عمرف تمّوره فل‬ ‫يمموز لنممائب آخممر وصل إليمم ه خطمم ه أن يعلممم النمماس ‪ ،‬لن الصممادوقة اختممل شمرلطها شممرعاً‬ ‫حينئ ممذ ح ممت يثب ممت الهش ممهر بوجبه مما ‪ ،‬وعن ممد تس مماهل الك مما م ين مماوقش عل ممى ص ممحة الثب ممو ت‬ ‫وإظهار عي الهشهود ‪ ،‬وقال ه أحد مؤذن باجال‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬مطلع تري ودوع ن واحد بالنسبة للهلة والقبلة إل بتفاو ت يسي‬ ‫ل بأس ب ه ‪ ،‬ووقال أبو مرمة‪ :‬إذا كان بي غروب الهشدمس بحليم وقمدر مثمان درج فأوقمل‬ ‫فدمطلعهدما متفق بالنسبة لرؤية الهلمة ‪ ،‬وإن كمان أكمثر ولو فم بعمض الفصمول فدمصختلمف‬ ‫أو مهشكوك في ه فهو كالصختلف ‪ ،‬كدما نص علي ه النووي ‪ ،‬فعدن وزيلع وبرب ر ة وميممط وما‬ ‫وقاربم ا مطل ممع ‪ ،‬وعممدن وتع ممز وصممنعاء وزبي ممد إل م أبي مما ت حس ممي وإل م حل ممى مطلممع وزيلممع‬ ‫وواسممة وهمرور ة وبممر سممعد الممدي ن وغممالب بممر السممومال فيدممما أظمم ن إل م برب ر ة وممما هنمماك‬ ‫مطلممع ‪ ،‬ومكممة والدينممة وج د ة والطممائف ومما والهمما مطلممع ‪ ،‬وصمنعاء وتعممز وعمدن وأحممور‬


‫وحبممان وج ردان والهشممحر وحرضممرمو ت إل م الهشممقاص مطلممع ‪ ،‬ول يتمموهم ممم ن وقولنمما الهشممحر‬ ‫وعدن مطلع مع وقولنا عدن وزيلع مطلع أن تكون الهشحر وزيلممع مطلعماً ‪ ،‬بممل إن عممدن‬ ‫وسط ‪ ،‬فإذا رؤي فيها لز م أهل البلدي ن ‪ ،‬أو ف أحدها لز م أهل عدن ‪ ،‬ووقول السممبكي‪:‬‬ ‫يلمز م ممم ن الرؤية ف م البلممد ة الهش مروقية الرؤية ف م الغربيممة منتقممد ل يوافممق عليمم ه اه مم‪ .‬وواعجبماً‬ ‫م ن تقصي الكا م وتسمماهلهم وت ّورهم ‪ ،‬فممإنم يقبلممون ممم ن ل يقبممل بممال ‪ ،‬ويلزمون النمماس‬ ‫بهشممهادت ه الفطممر والصمميا م مممع عممد م وج ود اللل بعممد الغممروب فرض ملً عمم ن إمكممان رؤيتمم ه‬ ‫اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وذكر العلمممة لطمماهر بمم ن هاشممم أن مطلممع تري ومكممة واحممد ‪ ،‬لن غايممة البعممد‬ ‫بينهدما ف اليل النوب سبع درج ال اهم‪ .‬واعتدمد كل م السبكي ابم ن حجمر فم الفتماوى‬ ‫ورده ف التحفة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي ك(‪ :‬يمموز للدمنجممم وه و ممم ن يممرى أن أّولم الهشممهر لطلمموع النجممم‬ ‫الفلن ‪ ،‬والاسب وهو م ن يعتدمد منازل القدمر وتقدير سيه العدمل بقترضممى ذلمك ‪ ،‬لكمم ن‬ ‫ل يزيهدممما عمم ن رمرضممان لممو ثبممت كممون ه منمم ه ‪ ،‬بممل يمموز لدممما الوقممدا م فقممط ‪ ،‬وقممال ه ف م‬ ‫التحفم ممة والفتم ممح ‪ ،‬وص ممحح ابم مم ن الرفعم ممة ف م م الكفايم ممة الج م مزاء وص مموب ه الزركهشم ممي والسم ممبكي ‪،‬‬ ‫واعتدمممده ف م اليعمماب والطيممب ‪ ،‬بممل اعتدمممده ) م ر( تبع ماً لوالممده الوج وب عليهدممما وعلممى‬ ‫ممم ن اعتقممد صممدوقهدما ‪ ،‬وعلممى هممذا يثبممت اللل بالسمماب كالرؤية للحاسممب وم ن صممدوق ه ‪،‬‬ ‫فهممذه الراء وقريبممة التكممافؤ فيجمموز تقليممد كممل منهمما ‪ ،‬والممذي يظهممر أوسمطها وه و ال مواز‬ ‫والجزاء ‪ ،‬نعم إن عارض الساب الرؤية فالعدمل عليها ل علي ه على كل وقول‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي ش(‪ :‬يلز م العبد كالرأ ة والفاسق العدمل برؤية نفس ه ‪ ،‬كدما يلز م م ن‬ ‫أخممبه برؤيتمم ه أو برؤيمة ممم ن رآه ‪ ،‬أو ثبمموت ه ف م بلممد متحممد الطلممع إن غلممب علممى ظنمم ه‬ ‫صدوق ه ‪ ،‬وهو المراد بقمولم العتقماد المماز م ‪ ،‬فمإن ظم ن صمدوق ه مم ن غيم غلبممة جماز الصمو م ‪،‬‬ ‫وإن شك حر م ‪ ،‬وسواء أخب م ن ذكر ع ن دخول رمرضان أو خروج ه ‪ ،‬زاد ي‪ :‬أو غيممه‬ ‫ممم ن الهشممهور كهشممعبان فيجممب ص مو م رمرضممان بتدمممام ه بممب ممم ن ذكر بالقيممد الممذكور ‪ ،‬وإن‬ ‫كان شعبان كهشوال ل يثبت إل بهشاهدي ن ‪ ،‬لن هذا م ن باب الرؤية وهي أوسع ممم ن‬ ‫باب الهشهاد ة اهم‪ .‬وزاد ش‪ :‬كدما يلزم ه اعتدماد العلما ت بممدخول شمّوال إذا حصممل اعتقماد‬ ‫جمماز م بصممدوقها ‪ ،‬ومممت بممان أن ذلممك ممم ن رمرضممان أجزأهممم ول وقرضمماء ‪ ،‬إذ وج وب ه ينمماف‬ ‫وجوب الصو م ‪ ،‬وإذا كان م ن صا م يو م الهشك لظن ه صدق مبه يزي ه عمم ن رمرضممان لممو‬ ‫ب ممان من مم ه ‪ ،‬ويك ممم ب ممأن ه ك ممان ي مو م الهش ممك باعتب ممار الظ مماهر ف ممأول مس ممألتنا ‪ ،‬وهم ل يس مموغ‬ ‫الفطار بعد الثلثي للدمعتقد الممذكور وإن لم يممر اللل؟ إن كمان ثم ريبمة بممأن لم يمر‬ ‫مع الصحو فل ‪ ،‬وإل وجب اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووقول ه وهل يسمموغ الفطممار الم اعتدممد فم التحفمة‬ ‫عد م جواز الفطر احتيالطاً ‪ ،‬وخالف ه ) م ر( فقال‪ :‬يفطر ف أوج ه احتدمالي‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬الاصممل أن ص مو م رمرضممان يممب بأحممد تسممعة أمممور‪ :‬إكدمممال شممعبان ‪،‬‬ ‫ورؤية اللل ‪ ،‬والب التواتر برؤيت ه ولو م ن كفار ‪ ،‬وثبوت ه بعدل الهشهاد ة ‪ ،‬وبكممم القاضممي‬ ‫التهممد إن بي م مسممتنده ‪ ،‬وتصممديق ممم ن رآه ولممو صممبياً وفاسممقاً ‪ ،‬وظمم ن بالجتهمماد لنحممو‬ ‫أسممي ل مطلقماً ‪ ،‬وإخبممار الاسممب والنجممم ‪ ،‬فيجممب عليهدممما وعلممى ممم ن صمّد وقممهدما عنممد ) م‬ ‫ر(‪ :‬والمممار ت الدالممة علممى ثبمموت ه ف م المصممار كرؤيمة القناديممل العلقممة بالنمماير اهم م كهشممف‬ ‫النقاب‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يممب إمسمماك ي مو م الهشممك إذا تممبي كممون ه ممم ن رمرضممان ف م الظهممر ‪،‬‬ ‫والثان ل يب للعذر كدمسافر وقد م مفطراً ‪ ،‬وقال ه ف الهذب والتنبي ه اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬وقممول العبمماب‪ :‬إذا صممدمنا بهشممهاد ة عممدل أو عيممدنا بعممدلي ول نممر‬ ‫اللل بعد الثلثي أفطرنا ف الول ول نقممض فم الثانيممة ولو مممع الصممحو ‪ ،‬المراد بعممد م‬ ‫رؤية اللل أي هلل شموال فم الول والقعممد ة فم الثانيممة ‪ ،‬كدممما أن وقمول ه بعممد ثلثيم‬ ‫يعن م م مم ن رمرض ممان م مم ن الولم وممم ن ش موال ف م الثاني ممة ‪ ،‬ووقم ول ه‪ :‬أفطرنم ا أي عل ممى الص ممح‬ ‫لكدمممال العممدد ‪ ،‬ول نظممر لكممون شموال لم يثبممت حينئممذ بعممدلي ‪ ،‬إذ الهشمميء يثبممت ضممدمناً‬ ‫ل ‪ ،‬كثبممو ت النسممب والرث بثبممو ت الممولد ة بهشممهاد ة النسمماء ‪ ،‬ووقم ول ه‪ :‬ول‬ ‫ممما ل يثبممت أص م ً‬ ‫نقض ف الثانية أي على الذهب ‪ ،‬ووقول ه‪ :‬ولو مع الصحو إشار ة إلم وج ه وقمال بم ه ابم ن‬ ‫الداد ونقل ع ن شريح‪ :‬أنا ل نفطر مع الصحو ف الول‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬رأى هلل شمّوال وحده لزم ه الفطممر ‪ ،‬ويسمم ن لمم ه إخفمماؤه للتهدمممة ‪،‬‬ ‫وتنممدب لمم ه صممل ة العيممد ‪ ،‬وهل يعممدها مممع النمماس الوقممرب؟ نعممم ‪ ،‬ول يصمملي معمم ه ممما لم‬ ‫يممر اللل ‪ ،‬بممل ل تصممح إن علممم وتعدمممد ‪ ،‬وإل ووقعممت نفلً مطلق ماً ‪ ،‬وح ر م علممى غيممه‬ ‫الفطممر وإن ووقمع ف م وقلبمم ه صممدق رائيمم ه ‪ ،‬وأول ش موال يكممون ي مو م عيممد النمماس ف م جيممع‬ ‫الحك مما م ‪ ،‬ف ممإن ثب ممت هلل مم ه وقب ممل ال ممزوال فظ مماهر أو بع ممده وجم ب الفط ممر وفمماتت ص ممل ة‬ ‫العيممد ‪ ،‬ونمدب وقرضمماؤها بقيممة الي مو م حيممث أمكمم ن ‪ ،‬وإل فدممم ن الغممد أو بعممد الغممروب ممم ن‬ ‫وقابل ثبت كون اليمو م الاضمي مم ن شموال بالنسمبة لغيم الصمل ة وتوابعهما كمالفطر ة والتكمبي‬ ‫فتصلى م ن الغد أداء اهم‪ .‬وقلت‪ :‬ووق ول ه وح ر م علممى غيممه الفطممر الم تقمد م فم مسمألة نممو‬ ‫العيد أن ه يلزم ه وم ن صدوق ه الفطر فرضلً ع ن الواز فتأمل ه‪.‬‬ ‫)فممرع(‪ :‬يسمّ ن أن يقممول عنممد رؤية اللل‪ :‬الم أكممب ‪ ،‬اللهممم أهلمم ه علينمما بممالم ن‬ ‫واليممان ‪ ،‬والسمملمة والسممل م ‪ ،‬والتوفيممق لمما تممب وترضى ‪ ،‬ربنمما وربك المم ‪ ،‬الم أكممب ‪ ،‬ول‬ ‫ح ممول ول وق مّو ة إل ب ممال ‪ ،‬الله ممم إن م أس ممألك خي م ه ممذا الهش ممهر ‪ ،‬وأع مموذ ب ممك م مم ن ش ممر‬ ‫القممدر ‪ ،‬وم ن ش مّر الهشممر ‪ ،‬هلل خي م ورشد مرتيمم ‪ ،‬آمنممت بالممذي خلقممك ثلث ماً ‪ ،‬الدمممد‬


‫ل الذي ذهب بهشهر كذا وجاء بهشمهر كمذا للتبماع اه م إممداد‪ .‬وقمال فم العبماب‪ :‬ويقمول‬ ‫عند رؤية القدمر‪ :‬أعوذ بال م ن شّر هذا الغاسق اهم‪.‬‬ ‫شروط الصوم‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يكفممي فم رمرضممان أن يقممول‪ :‬نممويت صمو م غممد فقممط ‪ ،‬بممل ل‬ ‫بممد ممم ن التعممرض لرمرضممان لنمم ه عبمماد ة مرضممافة إل م ووقمت فمموجب التعييمم ‪ ،‬والعتدمممد عممد م‬ ‫وجوب نية الفرضية ‪ ،‬لن صو م رمرضان م ن الكلممف ل يكممون إل فرض اً بلف الصممل ة‬ ‫فإن العاد ة نفل‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ابتلى بوجع ف أذن ه ل يتدمل مع ه السكون إل بوضع دواء يستعدمل‬ ‫ف دهم ن أو وقطم ن وتقمق التصخفيمف أو زوال اللم بم ه ‪ ،‬بمأن عمرف مم ن نفسم ه أو أخمبه‬ ‫لطبيب جاز ذلك وصح صوم ه للرضرور ة ‪ ،‬اهم فتاوي باحويرث‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اوقتلممع سممن ه الوجعممة وه و صممائم ل م يعممف عمم ن الممد م ول الري ق‬ ‫الصختلممط بمم ه وإن صممفا ‪ ،‬بممل ل بممد ممم ن غسممل فدممم ه ‪ ،‬نعممم إن عدمممت البلمموى بالممد م ول‬ ‫يكنمم ه التحمرز عنمم ه عفمي عنمم ه ‪َ ،‬كم َدمِ مم اللثممة الممذي يمري دائدمماً يتسممامح بما يهشممق الحمتاز‬ ‫عنم ه بمأن يبصمق حمت يمبيض ريقم ه ‪ ،‬إذ لمو كلمف غسمل فدمم ه فم أكمثر نماره لهشمق ‪ ،‬بمل‬ ‫ربا زاد جريان ه بممذلك ‪ ،‬وكالصمو م الصممل ة ‪ ،‬نعممم يعفممى فيهمما عمم ن القليممل فم الفممم إذا لم‬ ‫يبتلع ه كدما رجح ه اب ن حجر اهم‪ .‬وقلت‪ :‬واعتدمد ) م ر( عممد م العفممو عمم ن ذلممك فم الصممل ة‬ ‫مطلق ماً كبقيممة د م النافممذ ‪ ،‬أممما فم الص مو م فل يرضممر إبقمماؤه ف م الفممم مطلق ماً اتفاوقماً حممت‬ ‫يبتلع ه بهشرلط ه ‪ ،‬وف التحفمة ‪ ،‬وباعهشم ن‪ :‬ولنما وج ه بمالعفو عنم ه أي الريق الصختلمط بمد م اللثمة‬ ‫مطلق م ماً إذا ك ممان ص ممافياً ‪ ،‬زاد باعهش مم ن‪ :‬وف م تنج ممس الريم ق ب مم ه إش ممكال لن مم ه ن ممس ع ممم‬ ‫اختللطمم ه بممائع ‪ ،‬وممما كممان كممذلك ل ينجممس ملوقيمم ه ‪ ،‬كدممما ف م الممد م علممى اللحممم إذا‬ ‫وضع ف الاء للطبخ فإن الد م ل ينجس الاء اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬يعفممى عمم ن د م اللثممة الممذي يممري دائدم ماً أو غالب ماً ‪ ،‬ول يكلممف‬ ‫غسل في ه للدمهشقة ‪ ،‬بلف ما لو احتاج للقيء بقول لطبيب فالذي يظهر الفطر بذلك‬ ‫نظي إخراج الذبابة ‪ ،‬ولو ابتلي بدود ف بالطن ه فأخرج ه بنحو أصبع ه لم يفطممر إن تعيم‬ ‫لطريقاً وقياساً على إدخال ه الباسور ب ه‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬حاصل ما ذكره ف التحفة ف مقعد ة البسور أن ه ل يفطر بعودها ‪،‬‬ ‫وإن أعادهمما بنحممو أصممبع ه اضمطراراً ‪ ،‬ول يمب غسمل ممما عليهما مم ن القممذر علمى العتدممد ‪،‬‬ ‫وأفت مدمد صا ح بأن ه لو تغّوطم فصخرج شيء إل حد الظاهر ثم عمماد مم ن غيم اختيممار‬ ‫لنحو يبوسة الارج ول يكن ه وقطع ه ل يفطر وقياساً على ما ذكر‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬ل يرضر وصول الريح بالهشم ‪ ،‬وكذا م ن الفم كرائحة البصخور أو غيه‬ ‫إل م المموف وإن تعدمممده لنمم ه ليممس عين ماً ‪ ،‬وخ رج بمم ه ممما فيمم ه عي م كرائحممة النتمم ‪ ،‬يعن م‬ ‫التنباك لع ن الم ممم ن أحمدث ه لنمم ه ممم ن البمدع القبيحممة فيفطمر بمم ه ‪ ،‬ووقد أفمت بمم ه زي بعممد‬ ‫أن أفت أّولً بعد م الفطر وقبل أن يراه اهم ش ق‪ .‬ووقال بخ‪ :‬لممو وصل ممماء الغسممل إلم‬ ‫الصدماخي بسبب النغدماس ‪ ،‬فإن كان مم ن عمادت ه التكمرر ة وصول الماء إلم بمالط ن الذن‬ ‫بممذلك أفطممر وإل فل ‪ ،‬ول فممرق بي م الغسممل ال مواجب والنممدوب لش متاكهدما ف م الطلممب‬ ‫بلف ه م ن غسل تبد وتنظيف لتولده م ن غي مأمور ب ه اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وقممال الهشمموبري‪ :‬مممل الفطممار بوصول العي م إذا كممانت ممم ن غي م مثممار‬ ‫الن ممة جعلن مما الم م م مم ن أهله مما ‪ ،‬أم مما ه ممي فل يفط ممر ب مما اهم مم‪ .‬ولممو رأى ص ممائدماً أراد أن‬ ‫ل ‪ ،‬فممإن كممان حممال ه التقمموى وعد م مباش مر ة الرما ت فممالول تنممبيه ه ‪ ،‬وإن كممان‬ ‫يهشممرب مث ً‬ ‫غالب حال ه ضد ذلك وجب ني ه وقمال ه البمان ‪ ،‬اه م مدموعة بازرعة اختصمار فتماوى ابم ن‬ ‫حجر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬شممرب شممصخص بعممد أذان الممؤذن الصممبح ظان ماً غلممط الممؤذن ل م‬ ‫يكممم ببطلن صمموم ه ‪ ،‬إذ الصممل بقمماء الليممل غايممة المممر أن الممؤذن الممذكور متهممد ول‬ ‫يممب الخممذ بق مول ه ‪ ،‬نعممم إن أخممبه عممدل بطلمموع ه بهشمماهد ة لزم ه الخممذ بق مول ه إن ل م‬ ‫يعارض ه ظ ن وقوي أو أوقوى‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬الممرض الممذي ل يرجى بممرؤه البيممح لنحممو الفطممر عمما م فم جيممع‬ ‫الم مراض مطلق ماً ‪ ،‬نعممم وقممد تفممتق أن مواع الممرض بالنسممبة للحكمما م كدممم ن بمم ه فال م وأمكنمم ه‬ ‫الص مو م دون القيمما م ف م الصممل ة ‪ ،‬أو مممرض ل يكنمم ه معمم ه الص مو م ويكنمم ه الصممل ة وقائدم ماً‬ ‫فيلزم ه الدمك ن منهدما ‪ ،‬ول يثبت الرض الذكور إل بقول لطبيب ‪ ،‬نعمم إن وقطعمت العماد ة‬ ‫بأن هذا ل يرجى برؤه بالتواتر والتجربة كالسل والدق والفال عدمل بقترضمماه وإن برىء‬ ‫بعد ‪ ،‬ووقد يكون الرض موفاً ويرجى برؤه كالدمى الطبقة والغب ‪ ،‬ووقد يعكس كالسمل ‪،‬‬ ‫ووقمد يتدمعممان كالممدق فل تلز م حينئممذ ‪ ،‬وإذا وج ب الممد ل م تل مز م الفوري ة ف م إخراجمم ه ‪،‬‬ ‫كدممما صمر ح بمم ه ابمم ن حجممر فم التمماف ‪ ،‬وقممال‪ :‬ول يسممتقر بذمممة العمماجز حمماًل ‪ ،‬ووقال ) م‬ ‫ر( والطيممب‪ :‬يسممتقر ولمو وقممدر علممى الص مو م بعممد ل م يلزم ه ‪ ،‬وت ب النيممة ف م إخ مراج ال مّد‬ ‫على الصخرج ولو ع ن اليت‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬الرض البيح للفطر ف رمرضان نوعان ‪ ،‬ما يرجى برؤه فواجب ه القرضاء‬ ‫إن تكم ن منم ه كالسمافر ونو الاممل ‪ ،‬فمإن لم يتدمكم ن فل وقرضماء ول فديمة ‪ ،‬وما يرجى‬ ‫برؤه وهو كدما فم النهايمة كمل عمماجز عمم ن صمو م واجمب ‪ ،‬سمواء رمرضمان وغيممه لكممب أو‬ ‫زمانممة ‪ ،‬أو مممرض ل يرجى بممرؤه أو مهشممقة شممديد ة تلحقمم ه ‪ ،‬وقممال )ع ش(‪ :‬ول يممبي هنمما‬


‫الهشممقة البيحممة للفديممة ‪ ،‬ووقيمماس ممما مممر فم الممرض أنمما البيحممة للممتيدمم اه مم‪ .‬فهممذا فم حقمم ه‬ ‫الفديممة واجبممة ابتممداء ل الص مو م ‪ ،‬فلممو وقممدر عليمم ه بعممد ل م يلزم ه بممل ل يزئ ه كدممما وقممال ه‬ ‫أبممو مرمة ‪ ،‬نعممم لممو تكلفمم ه حممال أدائمم ه أجمزأه ‪ ،‬وف ع ش عنممد وقممول ) م ر(‪ :‬ممم ن فممات ه‬ ‫شمميء ممم ن رمرضممان أو غيممه فدممما ت وقبممل التدمكمم ن فل تممدارك ول وقرضمماء ‪ ،‬هممذا يممالف ممما‬ ‫يممأت ممم ن أنمم ه ممم ن أفطممر لممرض ل يرجى يممرؤه ‪ ،‬أو زمانممة وجب عليمم ه وق مّد ‪،‬م ووقد يمماب‬ ‫بأن ما يأت فيدم ن ل يرجو البء وههنا خلف ه ‪ ،‬وف بج على الوقناع وقول ه بممأن اسممتدمر‬ ‫مرض ه أي الرجو بمرؤه حمت مما ت فل فديمة ‪ ،‬وحينئمذ فل منافما ة بيم مما هنما وما يمأت‬ ‫أن الريض يفطر ويطعمم عم ن كمل يمو م ممداً إذ ذاك فم الريض غيم الرجو بمرؤه ‪ ،‬فهمو‬ ‫مالطب بالفدية ابتداء ‪ ،‬وأمما الريض المذكور هنما فهمو ممالطب بالصمو م ابتمداء ‪ ،‬وإنما جماز‬ ‫لم ه الفطممر لعجمزه ‪ ،‬فممإذا مما ت وقبممل التدمكم ن فل تممدارك عنم ه اه مم‪ .‬إذا تممأملت ذلممك علدمممت‬ ‫أن ه لو مرض شصخص ف رمرضان مرضاً خفيفاً ث اشتد ب ه الممرض حمت ل يرجى بممرؤه‬ ‫ث م م مما ت ف م رمرض ممان أو بع ممده وقب ممل التدمك مم ن م مم ن القرض مماء ل مز م ف م تركت مم ه الفدي ممة لي مما م‬ ‫الرض الذي ل يرجى برؤه ل فيدما يرجى برؤه لعد م تكن ه‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬ل يوز الفطر لنحو الصاد وجذاذ النصخل والراث إل إن اجتدمعت‬ ‫في مم ه الهش ممروط‪ .‬وحاص مملها كدم مما يعل ممم م مم ن كلمه ممم س ممتة‪ :‬أن ل يك مم ن ت ممأخي العدم ممل إل م‬ ‫ل ‪ ،‬أو لم يغنمم ه ذلممك فيمؤدي إلم تلفم ه أو نقصم ه نقصماً ل‬ ‫شّوال ‪ ،‬وأن يتعممذر العدمممل لي ً‬ ‫يتغماب ن بمم ه ‪ ،‬وأن يهشمق عليمم ه الصمو م مهشممقة ل تتدمممل عماد ة بمأن تبيمح المتيدمم أو اللمموس‬ ‫ف م الفممرض خلف ماً لب مم ن حجممر ‪ ،‬وأن ينمموي ليلً ويص ممحب صممائدماً فل يفطممر إل عنممد‬ ‫وجود العممذر ‪ ،‬وأن ينمموي الممتخص بممالفطر ليدمتمماز الفطممر البمما ح عمم ن غيممه ‪ ،‬كدمري ض أراد‬ ‫الفط ممر للدم ممرض فل ب ممد أن ين مموي بفط ممره الرخص ممة أيرضم ماً ‪ ،‬وأن ل يقص ممد ذل ممك العدم ممل‬ ‫وتكليممف نفسمم ه لممض الممتخص بممالفطر وإل امتنممع ‪ ،‬كدمسممافر وقصممد بسممفره مممرد الرخصممة ‪،‬‬ ‫فحيممث وج د ت هممذه الهشممروط أبيممح الفطممر ‪ ،‬س مواء كممان لنفسمم ه أو لغيممه وإن ل م يتعي م‬ ‫ووجد غيه ‪ ،‬وإن فقد شرط أث إمثاً عظيدماً ووجب نيمم ه وتعزيره لمما ورد أن‪" :‬مم ن أفطمر‬ ‫يوماً م ن رمرضان بغي عذر ل يغن ه عن ه صو م الدهر"‪.‬‬ ‫]فائمد ة[‪ :‬يسمّ ن لم ن لم يفطمر علمى تمر أن يفطمر علمى الماء ‪ ،‬وكون ه مماء زم ز م‬ ‫أولم ‪ ،‬وبعممده اللممو وهمو ممما ل م تسمم ه النممار كممالزبيب والعسممل واللب م وهمو أفرضممل ممم ن‬ ‫العسل ‪ ،‬واللحم أفرضل منهدما ‪ ،‬ث اللوى العدمولة بالنار ‪ ،‬ولذلك وقال بعرضهم‪:‬‬ ‫فدم ن رلطب فالبسر فالتدمر زمز م <> فدماء فحلو ث حلوى لك الفطر‬


‫اهم باجوري‪ .‬ووقال عبد الرح ن الياري ف حمديث‪" :‬ممم ن فطمر صمائدماً فلمم ه مثمل أجمره" هممل‬ ‫ال مراد إن كممان لمم ه أجممر أو مطلق ماً حممت لممو بطممل أجممر الصممائم لغممارض ووقمع للدمفطممر‬ ‫بتقدير أن للصائم أجراً ‪ ،‬تردد في ه اب ن حجر والظاهر الثان اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ذكر بعرضممهم ضممابطاً لليلممة القممدر علممى القممول بأنمما تنتقممل ‪ ،‬ونظدمهمما‬ ‫عبد العطي أو ق ل فقال‪:‬‬ ‫يا سائلي ع ن ليلة القدر الت <> ف عهشر رمرضان الخي حلت‬ ‫فإنا ف مفردا ت العهشر <> تعرف م ن يو م ابتداء الهشهر‬ ‫فبالحد والربعا فالتاسعة <> وجعة مع الثلثا السابع ه‬ ‫وإن بدا الدميس فهي الامسة <> وإن بدا بالسبت فهي الثالثة‬ ‫وإن بدا الثني فهي الادي <> هذا ع ن الصوفية الزهاد‬ ‫وظاهر كل م البمماجوري علممى هممذا القممول أنمما تكممون ليلممة الدمعممة الكائنممة فم‬ ‫أوتار الهشهر بعد النصف‪.‬‬ ‫صوم التطّوع‬ ‫)مسألة(‪ :‬يس ن صو م عرفة لغي حاج ومسافر ‪ ،‬نعم إن أخر الووقوف إل الليل‬ ‫س مّ ن صمموم ه كدممما ف م التحفممة ‪ ،‬ومل نممدب ه حيممث ل م يصممل شممك ف م كممون ه تاسممعاً أو‬ ‫عاش مراً ‪ ،‬وإل ح مر م صمموم ه ولمو عمم ن وقرضمماء وكفممار ة كدممما اعتدمممده ) م ر( واعتدمممد المموجري‬ ‫جواز صوم ه حينئذ وقال ه الباجوري ‪ ،‬وف فتاوى أب مرمة مسألة‪ :‬تمّد ثم النمماس برؤية ذي‬ ‫الجة أو شهد ب ه م ن ل يقبل سّ ن صو م التاسع ول نظر لحتدمال أن ه عاشراهم‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ك(‪ :‬ظماهر حمديث‪" :‬وأتبعم ه سمتاً مم ن شمّوال" وغيمه مم ن الحماديث عمد م‬ ‫حصول الست إذا نواها مع وقرضاء رمرضان ‪ ،‬لك ن صر ح اب ن حجر بصول أصل الثواب‬ ‫لكدم ممال ه إذا نواه مما كغيهما م مم ن عرفم ة وعاش مموراء ‪ ،‬ب ممل رج ح ) م ر( حص ممول أصممل ث مواب‬ ‫سممائر التطوعما ت مممع الفممرض وإن ل م ينوه ا ‪ ،‬ممما ل م يصممرف ه عنهمما صممارف ‪ ،‬كممأن وقرضممى‬ ‫رمرضان ف شّوال ‪ ،‬ووقصد وقرضاء الست ممم ن ذي القعممد ة ‪ ،‬ويسمّ ن صمو م السممت وإن أفطممر‬ ‫رمرضان اهم‪ .‬وقلت‪ :‬واعتدمد أبو مرمة تبعاً للسدمهودي عد م حصول واحد منهدما إذا نواهما‬ ‫معماً ‪ ،‬كدممما لممو نمموى الظهممر وسنتها ‪ ،‬بممل رجح أبممو مرمة عممد م صممحة صمو م السممت لمم ن‬ ‫علي ه وقرضاء رمرضان مطلقًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬رجح ف التحفة كالقلئد وأب مرمة ندب وقرضاء عاشوراء وغيه م ن‬ ‫الصمو م الراتممب إذا فممات ه تبعماً لدماعممة وخلفماً لخري ن ‪ ،‬وف التحفممة أيرضماً ظمماهر كلمهممم‬ ‫أن ه لو وافق يوماً يسّ ن صوم ه كالثني والدميس ل ن اعتاد صو م يمو م وفطممر يمو م يكممون‬


‫فطممره فيمم ه أفرضممل ليتممم لمم ه ص مو م ي مو م وفطممره الممذي هممو أفرضممل ممم ن ص مو م الممدهر ‪ ،‬لكمم ن‬ ‫بث بعرضهم أن صوم ه لدما أفرضل اهم‪.‬‬ ‫)فرع(‪ :‬لو وافق أيا م الزفاف صمو م تطموع معتماد نمدب الفطمر لنما أيما م بطالمة‬ ‫كأيا م التهشريق اهم سم وب ر‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم ما يطلب يو م عاشوراء فقال‪:‬‬ ‫بعاشورا عليك بالكتحال <> وصو م والصل ة والغتسال‬ ‫ب <> وعد مرضى ووسع للعيال‬ ‫زيار ة صال وسؤال ر ّ‬ ‫تصدق واوقرأ الخلص ألفاً <> على رأس اليتيم السح تال‬ ‫وأعظم آية فاوقرأ مئينا <> ثلثاً بعد ستي توال‬ ‫وإحياء لليلت ه وشيع <> ليت فالتز م فعل الصال‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يكره إفراد الدمعة والسبت والحد بصو م ‪ ،‬وخرج بمم ه جمع اثنيم منهمما‬ ‫ولو الدمعة مع الحد كجدمع أحدها مع آخر اهم ش ق‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬نممذر العتكمماف وألطلممق كفمماه زياد ة علممى الطدمأنينممة ‪ ،‬فلممو ألطممال ه كممان‬ ‫الكممل فرض اً ‪ ،‬يعن م يثمماب عليمم ه ث مواب الفممرض ‪ ،‬وقممال ه ع ش فاروق اً بينمم ه وبي م إلطالممة نممو‬ ‫الركوع ومسح جيع الرأس ‪ ،‬بأن هذي ن خولطب فيهدما بقدر معلو م وهو الطدمأنينممة وبعممض‬ ‫شم ممعره ‪ ،‬فدمم مما زاد عليهدمم مما متدميم ممز يثم مماب عليم مم ه ث م مواب النم ممدوب ‪ ،‬وم مما هنم مما خم ممولطب فيم مم ه‬ ‫بالعتكمماف الطلممق ‪ ،‬وه و كدممما يتحقممق ف م اليسممي يتحقممق فيدممما زاد ‪ ،‬ونظممر باعهشمم ن ف م‬ ‫ذلك ورجح هو والهشبهشيي وغيها أن الثلثة الذكور ة ونظائرها م ن كل ما يتجزأ على‬ ‫حممد سمواء يثمماب علممى الوقممل ثمواب المواجب ‪ ،‬وما زاد ثمواب النممدوب ‪ ،‬كدممما نممص عليمم ه‬ ‫ف م مس ممح ال مرأس وغي ممه ‪ ،‬ول يس ممتث ن إل بغي م الزك ا ة ع مم ن دون خ ممس وعهش مري ن ‪ ،‬وعل ممى‬ ‫مرجح ع ش لو خرج م ن السجد بنية العود وعاد أثيممب بعمموده ثمواب المواجب أيرضماً ‪،‬‬ ‫إذ النية الول ل تنقطع‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نذر اعتكاف يو م ل يز تفريق ساعات ه م ن أيا م ‪ ،‬بل يلزم ه المدخول‬ ‫في مم ه وقب ممل الفج ممر ‪ ،‬بي ممث تق ممارن نيت مم ه أّولم الفج ممر ويممرج من مم ه بع ممد الغ ممروب ‪ ،‬فل ممو دخ ممل‬ ‫الظهر ومكث إل الظهر ول يرج ليلً ل يزه كدما رجحماه وإن نوزعا فيمم ه اه م إمممداد‬ ‫وتفممة‪ .‬واعتدمممد الطيممب و ) م ر(‪ :‬الج مزاء ‪ ،‬ولو نممذر يوم اً معين ماً ففممات ه أج مزأ عنمم ه ليلممة ‪،‬‬ ‫كدما وقال ه ف شر ح النهج والتحفة والنهاية والغن والمداد‪.‬‬ ‫باب الحج‬


‫]فائد ة[‪ :‬الج يكفر الصغائر والكبائر حت التبعا ت على العتدمد إذا ما ت في ه‬ ‫أو بعده ووقبل تكن ه م ن أدائ ه اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال الّواص رح ه ال‪ :‬م ن علما ت وقبول حج العبمد وأنم ه خلمع عليم ه‬ ‫خلعة الرضا عن ه أن ه يرجع م ن الج وهو متصخلق بالخلق الدمديمة ‪ ،‬ل يكماد يقمع فم‬ ‫ذنب ‪ ،‬ول يرى نفس ه على أحد م ن خلق ال ‪ ،‬ول يزاحم على شيء م ن أمممور الممدنيا‬ ‫حممت يممو ت ‪ ،‬وعلمممة عممد م وقبممول حجمم ه أن يرجع علممى ممما كممان عليمم ه وقبممل الممج ‪ ،‬كدممما‬ ‫أن م ن علما ت مقت ه أن يرجع وهو يرى أن مثل حج ه أول بمالقبول مم ن حمج غيمه ‪،‬‬ ‫لا ووقع في ه م ن الكدمال ف تأدي ه الناسممك وخروج ه فيهمما ممم ن خلف العلدمماء ‪ ،‬لكمم ن ل‬ ‫يدرك هذا القت إل أهل الكهشف اهم م ن خاتة اليزان للهشعران‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬ظمماهر وق مول ه عليمم ه الصممل ة والسممل م‪" :‬اللهممم اغفممر للحمماج" المم ‪ ،‬أنمم ه‬ ‫التلبس بالج ل م ن انقرضى حج ه‪ .‬لك ن ورد أيرضاً أنمم ه يغفممر لمم ه ول ن اسممتغفر لمم ه بقيممة‬ ‫ذي الجممة وال مر م وصمفر وعهش مراً ممم ن ربيممع الول ‪ ،‬وف روايممة‪ :‬يسممتجاب لمم ه ممم ن دخممول‬ ‫مكممة إل م رجوع ه إل م أهلمم ه وفرضممل أربعي م يوم اً ‪ ،‬فالصختممار لطلممب الممدعاء منمم ه كدممما عليمم ه‬ ‫السمملف إل م الربعيمم ‪ ،‬وأول منمم ه أن يكممون وقبممل دخممول داره ‪ ،‬فلممو ل م يممدخل إل بعممد‬ ‫سممني اسممتدمر الكممم ‪ ،‬والسممر ف م ذلممك ووقموف ه ف م تلممك الهشمماعر العظمما م ‪ ،‬ومما يلقمماه ممم ن‬ ‫التمماعب والهشمماّق الاصمملة لمم ه بسممبب هجمران الممولط ن مممد ة الس��مفر ‪ ،‬وعد م تغيم حممال ه وقبممل‬ ‫الربعي غالبًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يتص بر م مكة اثنا عهشر حكدمًا‪ :‬تري الصطياد في ه ‪ ،‬ووقطع شجره ‪،‬‬ ‫ونمر الممدي ‪ ،‬وتفروق ة لدممم ه ‪ ،‬والطعمما م اللز م ف م النسممك بمم ه إل ف م حممق الصممر ‪ ،‬ولمزو م‬ ‫الهشممي إليمم ه بنممذر ‪ ،‬وك ون ه ل يممدخل إل بممإحرا م ول يتحلممل إل فيمم ه إل الصممر فيتحلممل‬ ‫حيث أحصممر ‪ ،‬وتغلمظ الديمة بالقتمل فيم ه ‪ ،‬ول تلممك لقطتم ه ‪ ،‬ول يممدخل ه مهشممرك أي كممافر‬ ‫ولممو كتابي ماً ‪ ،‬ول يممدف ن فيمم ه ‪ ،‬ول ي مر م فيمم ه بممالعدمر ة وهمو عمماز م علممى أن ل يممرج إل م‬ ‫أدن الل ‪ ،‬ول يب على حاضري ه د م التدمتع والقران اهم شر ح التحرير‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم حد حر م مكة الهشرفة فقال‪:‬‬ ‫وللحر م التحديد م ن أرض لطيبة <> ثلثة أميال إذا رمت إتقان ه‬ ‫وسبعة أميال عراق ولطائف <> وجد ة عهشر ث تسع جعّران ه‬ ‫وم ن ي ن سبع بتقدي سين ه <> ووقد كدملت فاشكر لربك إحسان ه‬ ‫ولطول السجد الرا م ‪ 400‬ذراع ‪ ،‬وعرض ه ‪ ، 300‬ودعممائدم ه أي سمواري ه ‪، 400‬‬ ‫أبمواب ه ‪ ، 43‬ارتفمماع الكعبممة الهشمرفة ‪ 28‬ذراعماً اه م كدممما وجدت ه‪ .‬ووقال الكممردي‪ :‬وبيم بمماب‬ ‫العدمر ة إل أدن الل اثنا عهشر ألفاً وأربعدمائة وعهشرون ذراعًا‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬ورد فم الممديث‪" :‬ينممزل ربنمما تبممارك وتعممال علممى بيتمم ه المرا م كممل يمو م‬ ‫مائم ممة وعهش م مري ن رح م ة‪ :‬س م ممتون للطم ممائفي ‪ ،‬وأربع م ممون للدمصم مملي ‪ ،‬وعهشم ممرون للن م مماظري ن"‪ .‬وحكدمم ممة‬ ‫التفاضممل أن الطممائف يدمممع بي م لط مواف وصممل ة ونظممر ‪ ،‬والصمملي فممات ه الط مواف ‪ ،‬والنمماظر‬ ‫فات ه كلها اهم فتاوى البلقينمم ‪ ،‬ووقال فم التحفمة‪ :‬والشممتغال بممالعدمر ة أفرضممل منمم ه بممالطواف‬ ‫على العتدمد إذا استوى زماندما اهم‪.‬‬ ‫]فائ ممد ة[‪ :‬ح ممديث‪" :‬م مم ن اس ممتطاع ال ممج ول ي ممج م مما ت إن ش مماء يهوديم ماً أو‬ ‫نصمرانيًا" صمحيح عم ن ابم ن عدممر فم حكمم الرفوع ‪ ،‬وهو مدممول علمى السمتحل ‪ ،‬وعاّ م فم‬ ‫جيع السلدمي بهشرط الستطاعة اهم فتاوى اب ن حجر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬يممب الممج علممى ال متاخي إن ل م يممف العرضممب أو الممو ت أو‬ ‫تلف الال ‪،‬فدمت أخره مع الستطاعة حت عرضب أو ما ت تبي فسق ه م ن ووقت خممروج‬ ‫وقافلة بلده م ن آخر سن المكان ‪ ،‬وتبي بطلن سائر تصرفات ه ممما تتووقف صمحت ه علممى‬ ‫العدال ممة ‪ ،‬ك ممذا ألطلق مم ه اب مم ن حج ممر و ) م ر( ووقي ممده اب مم ن زيم اد بالع ممال بالعص مميان بالت ممأخي ‪،‬‬ ‫وحينئذ يب على العرضوب كوّراث اليت الستنابة فوراً فيأث بالتأخي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ممم ن شممروط وجوب الممج السممتطاعة ‪ ،‬فدممم ن لم يسممتطع لم يممب‬ ‫عليمم ه الممج ول الحجمماج عنمم ه ‪ ،‬نعممم يمموز ولو لجنممب الحجمماج عنمم ه ل ممم ن مممال ه ولو‬ ‫م مم ن الثل ممث إل ب ممإذن جي ممع الورثم ة الطلق ممي التص ممرف م مما ل م م ي مموص ب مم ه ‪ ،‬وممم ن ش ممروط‬ ‫الستطاعة ظ ن الم ن اللئق بالسممفر علممى نفسمم ه وما يتمماج لستصممحاب ه ‪ ،‬ل الزائممد علممى‬ ‫ممما يتمماج ه ف م لطريقمم ه إن أممم ن عليمم ه ف م ملمم ه ‪ ،‬ولمو اختممص المموف بمم ه ل م يسممتقر ف م‬ ‫ذمتمم ه كدممما فم التحفممة ‪ ،‬فلممو خمماف ممم ن رصدي يروقبمم ه فم الطريق أو البلممد لخممذ شمميء‬ ‫منمم ه وإن وقممل ظلدم ماً ل م يلزم ه كدممما ألطلقمم ه الدمهممور ‪ ،‬وكل مممانع ممم ن أداء النسممك م مّوز‬ ‫للصخروج من ه لن في ه إعانة على الظلم ‪ ،‬ول يب احتدمال الظلم ف أداء النسممك ‪ ،‬نعممم‬ ‫ف الغنم أن نممو الممدرهي ل يتحلمل لجلهدمما ‪ ،‬وأوجب الالكيممة والنابلممة بمذل وقليمل ل‬ ‫يحف ‪ ،‬واختلمف النفيمة فم ذلمك ‪ ،‬وهذا أعنم عمد م لمزو م المج حينئمذ حيمث ل لطريق‬ ‫آخر خال ع ن الكس ‪ ،‬وإل وجب سلوك ه وإن بعد ع ن الول جمداً كعهشمر سممني مم ن‬ ‫ل ‪ ،‬كدممما لممو أمكنمم ه مممع الدمممل الكبسممي أو الهشممامي فيعممرج لمم ه ‪ ،‬نعممم لممو فممرض‬ ‫مكممة مث ً‬ ‫أن جيع الطرق ل تلو ع ن الكس أو غلب اللك أو استوى المران فل وجوب‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬م ن شروط الستطاعة كون الال فاضلً ع ن مؤنة م ن عليم ه ممؤنتهم ‪،‬‬ ‫وشل ذلك أهممل الرضممرورا ت مم ن السمملدمي ولو ممم ن غيم أوقمارب ه ‪ ،‬لمما ذكروه فم السمي أن‬ ‫دفممع ضممرورا ت السمملدمي بإلطعمما م جممائع وكس مو ة عممار ونوها فممرض علممى ممم ن ملممك أكممثر‬ ‫م ن كفاية سنة ‪ ،‬ووقد أهل هذا غالب الناس حت م ن ينتدمي إل الصل ح ‪ ،‬وي ر م عليمم ه‬


‫الس ممفر ح ممت ي ممتك لدم ممون ه وق مموت ه م ممد ة ذه مماب ه وإي مماب ه ‪ ،‬نع ممم يي م بي م لطلق زوجتمم ه وتممرك‬ ‫مؤنتها ‪ ،‬وقال ه اب ن حجر اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬يلز م الهشصخص صرف مال تارت ه وبيع عقاره ف الج ‪ ،‬إذ يصي‬ ‫بممذينك مسممتطيعاً ‪ ،‬بلف كتممب الفقيمم ه ‪ ،‬وخيممل النممدي ‪ ،‬وثيمماب التجدمممل ‪ ،‬وآلممة الممتف ‪،‬‬ ‫وحلممي المرأ ة اللئممق بمما التاجممة للممتزي ن بمم ه عمماد ة ‪ ،‬فل يعمّد صمماحبها مسممتطيعاً ‪ ،‬ول يلزم ه‬ ‫بيعهمما فم الفطمر ة ابتممداء كالكفممار ة ومث ن ممما ذكر كهممي ‪ ،‬نعممم يتلممف الكممم فم النفيممس‬ ‫والكرر ‪ ،‬فإذا كان يكن ه البدال بلئق وإخراج التفاو ت لزم ه ذلك فم المج والفطمر ة ل‬ ‫الكفممار ة ‪ ،‬ومت صممار ت المرأ ة عجمموزاً ‪ ،‬ل تتمماج للحلممي ‪ ،‬ووجد ت شممروط السممتطاعة بممبيع ه‬ ‫لزمهمما بيعمم ه والحجمماج بنفسممها أو السممتنابة علممى ممما فصممل ‪ ،‬ولمو كممان معمم ه ممما يكفيمم ه‬ ‫للح ممج بنفس مم ه لكن مم ه أعدم ممى أو ام مرأ ة يت مماج إل م وقائ ممد أو م مر م ول يفرض ممل لدممما شمميء‬ ‫فعرضممب والممال بممال ه لزم ه اسممتنابة غيممه ممم ن اليقمما ت بممذلك الممال ‪ ،‬كدممما لممو كممان مممع‬ ‫العرضمموب مممال يكفممي أجيماً ممم ن مكممة كسممتة وقممروش لزم ه أن يوكل ممم ن يسممتأجر حاجماً‬ ‫ممم ن اليقمما ت أيرض ماً فمموراً ‪ ،‬وإن عرضممب بعممد التدمكمم ن وإل فعلممى ال متاخي ‪ ،‬لن السممتطاعة‬ ‫بالغي كهي بالنفس‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ام مرأ ة ل تسممتطيع الرك وب أو الهشممي ف م العقمماب أو تسممتطيع ه لكمم ن‬ ‫بهش ممقة ش ممديد ة لك ممب أو زمان ممة ب ممأن ل تتدم ممل ع مماد ة ج مماز ل مما أن تس ممتأجر م مم ن ي ممج‬ ‫عنهمما ‪ ،‬كدممما نقلمم ه باسممودان عمم ن ابمم ن حجممر و ) م ر( ووقمال الكممردي‪ :‬حممد الهشممقة ممما ل‬ ‫يذاق الصب علي ه اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يرضر الهشك ف نية النسك بعد الفراغ من ه كالصمو م بممالول ‪،‬‬ ‫والفمرق بينهدمما وبيم الصممل ة والوضوء حيممث أثممر الهشمك فيهدمما علممى العتدمممد ‪ ،‬أن أحكما م‬ ‫النيممة فم نممو الصممل ة أغلممظ منهمما فم النسممك والصمو م ‪ ،‬وعظممم الهشممقة فم هممذي ن ‪ ،‬ورجح‬ ‫السدمهودي وغيه عد م تأثي الهشك بعد فراغ العباد ة مطلقًا‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬استؤجر للحج ع ن غيه فقال عند تلفظ ه بالنية‪ :‬نويت الج وأحرمت‬ ‫ب ه ع ن فلن ‪ ،‬فممإن كممان وقلبم ه موافقماً للسمان ه ووقع لمم ه ‪ ،‬وإل فمالعب ة بما فم وقلبمم ه ‪ ،‬وأصممل‬ ‫الصمميغة الصممحيحة أن يقممول‪ :‬نممويت الممج عمم ن فلن وأحرم ت بمم ه ل م تعممال ‪ ،‬اهم م فتمماوى‬ ‫باسودان‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬أفممت ابمم ن حجممر بممأن ه لممو أح مر م شممصخص بالممج عنممد ممماوز ة اليقمما ت‬ ‫وشرط التحلممل لكممل عممذر يعممرض لمم ه دينيماً أو دنيوي اً أو شمرلط ه إن وجد ممم ن يسممتأجره‬ ‫وقب ممل التويممة ص ممح ش مرلط ه ذل ممك ‪ ،‬ثم م إن شم مرلط ه بل ه ممدي ك ممان تلل مم ه بالني ممة فق ممط أو‬ ‫بدي لزم ه اهم‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬الظاهر ف وضع الجر الوجود الن أنم ه علمى الوضع القمدي فتجمب‬ ‫مراعممات ه ‪ ،‬ول نظممر لحتدمممال زياد ة أو نقممص ‪ ،‬نعممم فم كممل ممم ن فتحممتي ه فجمو ة نممو ممم ن‬ ‫ثلثممة أرب اع ذراع بالديممد خارج ة عمم ن سممت رك ن الممبيت بهشمماذروان ه ‪ ،‬وداخلممة ف م سممت‬ ‫ح ممائط الج ممر فه ممل تغل ممب الول م فيج مموز الط م مواف فيه مما أو الثاني ممة فل؟ ك ممل متدم ممل‬ ‫والحتياط الثان ‪ ،‬ويتدد النظر ف الرفرف المذي بمائط الجمر همل همو منم ه أو ل؟ ثم‬ ‫رأي ممت اب مم ن جاع ممة ح ممرر ع ممرض الج ممر ب مما ل يط ممابق ال ممارج الن إل ب ممدخول ذل ممك‬ ‫الرف رف ‪ ،‬فل يصممح لط مواف ممم ن جعممل أصممبع ه عليمم ه ‪ ،‬ول ممم ن مممس جممدار الجممر الممذي‬ ‫تممت ذلممك الرفرف اه م تفممة ‪ ،‬ومنهمما ويسمّ ن أن يصمملي بعممده أي الطمواف ركعممتي خلمف‬ ‫الق مما م ال ممذي أن ممزل م مم ن الن ممة ليق مو م علي مم ه إبراهي ممم علي مم ه الس ممل م ‪ ،‬وال مراد بلف مم ه ك ممل م مما‬ ‫يص ممدق علي مم ه ذل ممك عرف اً ‪ ،‬وح دث الن ف م الس ممقف خلف مم ه زين ممة عظيدم ممة بممذهب وغي ممه‬ ‫فينبغممي عممد م الصممل ة تتهمما ‪ ،‬ويليمم ه ف م الفرضممل داخممل الكعبممة فتحممة الي مزاب فبقيممة الجممر‬ ‫فالطيم فوج ه الكعبة فبي اليدمانيي فبقية السجد فدار خدية فدمكة فالر م اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تكره إعاد ة السعي لاج ومعتدمر ‪ ،‬اختلفوا ف القارن فرجح اب ن حجر‬ ‫ف م كتب مم ه ‪ ،‬و ) م ر( فم م شم مر ح الدلي ممة تبعم ماً للبلقينم م ع ممد م ن ممدب ه ‪ ،‬وذه ممب الطي ممب ف م‬ ‫الغنمم ‪ ،‬و ) م ر( فم شمر ح اليرضمما ح ‪) ،‬وسم( وابمم ن علن وغيهم إلم نممدب ه لمم ه ‪ ،‬ومقترضممى‬ ‫كلمهم امتناع موال ة الطوافي والساعي ‪ ،‬فيطوف ويسعى ث يطمموف ويسممعى ‪ ،‬ووقد تممب‬ ‫إعمماد ة السممعي كممأن بلممغ أو أفمماق أو أعتممق بعممده وأدرك الووقموف كمماملً فيعيممده حينئممذ‬ ‫وق ممال ه الك ممردي ‪ ،‬وق ممال‪ :‬وذرع م مما بيم م الص ممفا وال ممرو ة س ممبعدمائة وسممبعون ذراعم ماً ب ممذراع الي ممد‬ ‫العتدلة وقال ه ق ل اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬روى الممبيهقي أنمم ه وقممال‪" :‬ممما ممم ن مسمملم يقممف عهشممية عرف ة فيسممتقبل‬ ‫القبلممة بمموجه ه ثم يقممول‪ :‬ل إلمم ه إل الم وحده ل شمريك لمم ه لمم ه اللممك ول ه الدمممد وهو‬ ‫علممى كممل شمميء وقممدير ‪ ،‬مائممة م مر ة ‪ ،‬ث م يقممول‪ :‬اللهممم ص مّل علممى مدمممد وآل مدمممد كدممما‬ ‫صليت علممى إبراهيممم وعلممى آل إبراهيمم إنمك حيمد ميممد ‪ ،‬مائمة ممر ة ‪ ،‬ثم سمور ة الخلص‬ ‫مائ ممة م مر ة ‪ ،‬إل وق ممال ال م تع ممال‪ :‬ي مما ملئك ممت م مما ج مزاء عب ممدي ه ممذا؟ أش ممهدكم أن م وق ممد‬ ‫غفر ت ل ه وشفعت ه ‪ ،‬ولو سألن لهشفعت ه ف أهل الووقف" اهم‪.‬‬ ‫ووقال الكردي‪ :‬وقول ه عليم ه الصمل ة والسمل م‪" :‬أفرضمل المدعاء يمو م عرفة ‪ ،‬وأفرضممل مما وقلمت ل‬ ‫إلمم ه إل الم وحده" المم ‪ ،‬أي بعرفة وغيها كدممما ي��مدل عليمم ه حممذف الظممرف ‪ ،‬ويتدمممل أنمم ه‬ ‫وقيد في ه لن الصل تهشارك التعالطفا ت ف القيد ‪ ،‬والول أوقرب اهم شر ح اليرضا ح اهم‪.‬‬


‫]فائد ة[‪ :‬يسّ ن ف رمي جر ة العقبة أن يعل مكة ع ن يساره ومن عمم ن يينمم ه‬ ‫ويسممتقبلها حالممة الرمي للتبمماع ‪ ،‬ويتممص هممذا بيمو م النحممر لتدميزها فيمم ه ‪ ،‬بلف بقيممة أيمما م‬ ‫التهشريق ‪ ،‬فإن السنة استقبال ه القبلة ف رمي الكل اهم تفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬م ن شروط النفر الول أن يكون بعد جيع الرمي ‪ ،‬فل بد ل ن رمى‬ ‫ج مر ة العقبممة حينئممذ أن يعممود إل م من م ليكممون نفممره منهمما بعممد جيممع الرمي لنمما خممارج‬ ‫من م وإل ل م يصممح نفممره الول ‪ ،‬وأن ينمموي النفممر مممع الممروج ممم ن منمم ‪ ،‬وأن ينفممر ف م‬ ‫اليو م الثان وبعد الزوال ‪ ،‬وأن يكون وقد با ت الليلتي وقبل ه ‪ ،‬وأن ينفر وقبمل الغمروب ‪ ،‬فلمو‬ ‫غربت وهو فم شمغل الرتال أو عماد بعمد الغمروب إلم منم لاجمة لزم ه المبيت ورمى‬ ‫غده وقال ه ) م ر( ‪ .‬ووقال اب ن حجر‪ :‬ل‪ .‬اهمم‪ .‬كمردي‪ .‬ووقال السميولطي‪ :‬وسيت جماراً لن آد م‬ ‫كان يرمي إبليس فيجدمر م ن بي يدي ه أي يسرع اهم‪.‬‬ ‫محرمات الحرام وأحكام الدماء‬ ‫]فائد ة[‪ :‬مرما ت الحرا م على أربعة أوقسا م أولا ما أبيح للحاجمة ول د م فيم ه‬ ‫ول إثم وهو سممبعة عهشممر‪ :‬لبممس السمراويل لفقممد الزار ‪ ،‬ونو الممف القطمموع لفقممد النعممل ‪،‬‬ ‫وعقد الروقة على ذكر سلس ل يستدمسك إل بذلك ‪ ،‬واستدامة مما لبمد بم ه شمعره وقبمل‬ ‫الح مرا م حيممث كممان سمماتراً ‪ ،‬أو ممما تطيممب بمم ه وقبممل الح مرا م ‪ ،‬وح ل مسممك بيممده بقصممد‬ ‫نقلمم ه إن وقصممر الزم ن ‪ ،‬وتمأخي إزالممة الطيممب بعممد تممذكر الناسممي لاجممة كممأن كممان لغيممه‬ ‫وخاف فوت ه ‪ ،‬وإزالة الهشعر مع جلده ‪ ،‬والنابت ف العي والغطي لمما ‪ ،‬والظفممر بعرضمموه أو‬ ‫الؤذي بنحو انكساره ‪ ،‬ووقتل صمائل ولو علمى نمو اختصماص ‪ ،‬ووطء جمراد عمم السمالك‬ ‫ول يك ن بّد م ن ولطئ ه ‪ ،‬والتعرض لمبيض الصميد وفرخ ه إذا وضعهدما فم فرش ه ول يكم ن‬ ‫دفع ه إل بالتعرض أو انقلب عليهدما نائدماً ول يعلم بدممما ‪ ،‬أو خلصمم ه ممم ن سممبع ليممداوي ه‬ ‫فدممما ت ‪ ،‬أو تطيممب ‪ ،‬أو دهمم ن ‪ ،‬أو لبممس ‪ ،‬أو جممامع سممهواً أو جهلً بهش مرلط ه أو مكره اً ‪،‬‬ ‫أو ل يعلم أن ماس ه لطيب أو أن ه يعلمق ‪ ،‬أو حلمق أو وقلمم ‪ ،‬أو وقتمل صميداً صمب أو‬ ‫منون أو مغدمى علي ه ول تييز لكل‪ .‬ثانيها‪ :‬ما في ه إث ول فدية وهو خسة عهشر‪ :‬عقد‬ ‫النكا ح للدمحر م ‪ ،‬وإذن ه في ه لعبده أو مولي ه ‪ ،‬وتوكيل ه فيم ه ‪ ،‬ول ينعقممد فم الكمل ‪ ،‬والباشمر ة ‪،‬‬ ‫والنظر بهشهو ة ‪ ،‬والعانة على وقتل الصيد والدللة عليمم ه ‪ ،‬وإعممار ة آلممة الصممطياد ‪ ،‬وأكمل ممما‬ ‫صمميد لمم ه أو تسممبب فيمم ه ‪ ،‬وتلممك الصمميد بنحممو ش مراء أو هبممة مممع القبممض ول يتلممف ‪،‬‬ ‫واصممطياده إذا ل م يتلممف أيرض ماً ‪ ،‬وتنفيممه إذا ل م يممت ‪ ،‬أو ممما ت بلآفممة سمماوية ‪ ،‬وإمسمماك ه‬ ‫صمميد المر م ‪ ،‬وفعممل شمميء ممم ن مرما ت الحمرا م بيممت ممر م‪ .‬ثالثهمما‪ :‬ممما فيمم ه الفديممة ول إثم‬ ‫وه و عهش مر ة‪ :‬احتيمماج الرج ل إل م سممت رأسمم ه ‪ ،‬أو لبممس اليممط ف م بممدن ه لممر أو بممرد أو‬


‫مممرض أو مممداوا ة ‪ ،‬أو فجممأ ة حممرب ول يممد ممما يممدفع بمم ه العممدّو ون و ذلممك ‪ ،‬واحتيمماج‬ ‫المرأ ة إلم سممت وجههمما ولو لنظممر أجنممب ‪ ،‬أو احتيمماج إلم إزالممة الهشممعر لنحممو وقدمممل وح ّر‬ ‫ومرض ‪ ،‬أو لبد رأس ه ولزم ه غسمل ول يكنمم ه بل حلمق ‪ ،‬أو أزال الدميمز شمعره أو ظفممره‬ ‫ج مماهلً أو ناس ممياً للحم مرا م ‪ ،‬أو نف ممر ص مميداً بل وقص ممد وتل ممف بل آف ممة س مماوية وقب ممل أن‬ ‫يرجع إل مل ه سالاً ‪ ،‬أو يسك ن غيه ويألف ه ‪ ،‬أو ركب شصخص صيداً وصال على مر م‬ ‫ول يك ن للدمحمر م دفعمم ه إل بقتمل الصميد ويرجع المر م فم همذه بما غرم ه علمى الصمائل ‪،‬‬ ‫أو اضممطر ال مر م إل م ذبمم ه لهش مّد ةم المموع ‪ ،‬أو رك ب دابممة أو وقادهمما أو سمماوقها فرفسممت‬ ‫صمميداً أو عرضممت ه ممم ن غيم تقصممي ‪ ،‬أو بممالت فم الطريق فزلق ببولا صمميد فهلممك ‪ ،‬كدممما‬ ‫اعتدمده اب ن حجر وغيه ‪ ،‬واعتدمد ) م ر( عد م الرضدمان ف هذه‪ .‬والاصل ف همذا القسمم‬ ‫أن كل ما فعل ه للحاجة البيحة لفعل ه وهي الهشقة الهشممديد ة ‪ ،‬وإن لم تبممح الممتيدمم ففيمم ه‬ ‫الفدية ول إث‪ .‬رابعها‪ :‬سائر الرما ت غي ما مر اهم كردي‪.‬‬ ‫)فرع(‪ :‬الاصل أن ما كان م ن التلف م ن همذه الرما ت كقتمل الصميد أو‬ ‫أخممذ لطممرف ممم ن التلف ولطممرف ممم ن الممتف ه كإزالممة الهشممعر والظفممر فيرضممدم ن مطلق ماً ‪ ،‬ل‬ ‫فممرق فيمم ه بيم الناسممي والاهممل وغيها ‪ ،‬وما كممان ممم ن الممتف ه الممض كممالطيب فيعتممب فم‬ ‫ضممدمان ه العقممل والختيممار والعلممم اه م ش مر ح الممروض‪ .‬واعلممم أن وقتممل الصمميد والدممماع كممبي ة ‪،‬‬ ‫وفعل غيها م ن الرما ت صغي ة اهم باعهش ن‪.‬‬ ‫)فرع(‪ :‬ما يغفل عن ه كثياً تلويث الهشمارب والعنفقممة بالمده ن عنممد أكممل اللحممم‬ ‫فإن ه مع العلم والتعدمد حرا م في ه الفدية اه م نايممة ‪ ،‬ول يمر م دخمول ه فم كيممس النمو م إن‬ ‫ل يست رأس ه إذ ل يستدمسك عند وقيام ه اهم باعهش ن‪ .‬وينبغممي أن ممم ن أحمر م وف ملكمم ه‬ ‫بيمض نعما م ممذر أو جلمد ة فمرو أنم ه ل يمرج عم ن ملكم ه لنم ه جماد ‪ ،‬كدمما يمل للدمحمر م‬ ‫لم صيد ل يصد ل ه ول دل علي ه اهم كهشف الجاب‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬حلق رأس ممر م لم يمدخل ووقت تللم ه بغيم اختيماره ول يقمدر المر م‬ ‫على دفع ه أث ولزمت ه الفدية وللدمحر م مطالبت ه بإخراجهما ‪ ،‬فمإن أخرجهما المر م بمإذن المالق‬ ‫جاز ت وإل فل ‪ ،‬وقال ه ف التحفة والنهاية‪ .‬أمما مم ن دخمل ووقت تمال ه فمالث علمى المالق‬ ‫بغي إذن ه ول فدية ‪ ،‬إذ ل تب الفدية إل حيث لزمت الر م لو فعل بنفس ه وقال ه ف‬ ‫حاشممية اليرضمما ح ‪ ،‬وهل يزىء اللمموق حينئممذ عمم ن إزالممة الهشممعر المواجب الظمماهر ل لعممد م‬ ‫الذن والفعل كدما ف الوضوء‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم اب ن القري دماء النسك فقال‪:‬‬ ‫أربعة دماء حج تصر <> فالول الرتب القدر‬ ‫تنع فو ت وحج وقرناً <> وترك رمي والبيت بن‬


‫وترك ه اليقا ت والزدلفة <> أو ل يودع أو كدمهشي أخلف ه‬ ‫ناذره يصو م إن دماً فقد <> ثلثة في ه وسبعاً ف البلد‬ ‫والثان ترتيب وتعديل ورد <> ف مصر ووطء حج إن فسد‬ ‫إن ل يد وقّوم ه ث اشتى <> ب ه لطعاماً لطعدمة للفقرا‬ ‫ث لعجز عدل ذاك صوما <> أعن ب ه ع ن كل مّد يوما‬ ‫والثالث التصخيي والتعديل ف <> صيد وأشجار بل تكلف‬ ‫إن شئت فاذبح أو فعدل مثل ما <> عّد لممت ف صور ة ما تقدما‬ ‫وخين ووقدرن ف الرابع <> فاذب ه أو جد بثلث آضع‬ ‫ث ما اجتثثت ه اجتثاثا‬ ‫لهشصخص نصف أو فصم ثلثاً <> تت ّ‬ ‫ف اللق والقلم ولبس ده ن <> لطيب وتقبيل ووطء ثن‬ ‫أو بي تللي ذوي إحرا م <> هذي دماء الج بالتدما م‬ ‫وحاصممل ممما ذك ره أن دممماء الممج إممما علممى ال متتيب أو علممى التصخييمم ‪،‬وك ل‬ ‫منهدما إما مقدر أو معدل ‪ ،‬ومعن الرتب ما ل يوز العدول عن ه إل غيه مع القممدر ة‬ ‫عليمم ه ‪ ،‬والصخيم ممما يمموز ‪ ،‬والقممدر ممما وقممدر الهشممارع بممدل ه بهشمميء مممدود ‪ ،‬والعممدول ممما أمممر‬ ‫فيمم ه بالتقممدير والعممدول إل م غيممه ‪ ،‬فممالتتيب والتصخيي م ل يتدمعممان ‪ ،‬وك ذا التقممدير والتعممديل‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬آفاوقي اعتدمر ف غي أشهر الج ‪ ،‬ث اعتدمر فيها أيرضاً ‪ ،‬ث حج‬ ‫م ن عام ه لزم ه د م التدمتع ‪ ،‬سواء كان الحرا م بالعدمر ة بقرب مكة أ م ل ‪ ،‬جاوز اليقا ت‬ ‫مري داً للنسممك أ م ل علممى العتدمممد ‪ ،‬إذ شممرط عممدم ه السممتيطان بالفعممل ل بالنيممة حممال‬ ‫الحرا م ‪ ،‬ولو أحر م آفاوقي بعدمر ة ف أشهره ث وقرن م ن عام ه لزم ه دمان خلفاً للسممبكي‬ ‫اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وهمل يتكممرر الممد م بتكممرر العدم مر ة ف م أشممهر الممج أ م ل؟ واعتدمممد ف م التحفممة‬ ‫وحاشية اليرضا ح عد م التكمرر ‪ ،‬ووقال فم النهايمة‪ :‬ولو كمرر التدمتمع لعدممر ة فم أشمهر المج‬ ‫أفممت الري ي صمماحب التفقيمم ه ش مر ح التنممبي ه بممالتكرر ‪ ،‬وأفممت بعممض مهشممايخ الناشممري بعممدم ه ‪،‬‬ ‫وقال أي الناشري‪ :‬وهو الظاهر اهم‪ .‬وقال ع ش‪ :‬وقول ه وهو الظاهر هو العتدمد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب( يلز م م ن فات ه الووقوف أن يتحلل بأعدمال عدمر ة فيمأت بأركانما ممع‬ ‫نيمة التحلمل بما مما عمدا السمعي إن وقمدم ه بعمد لطمواف القمدو م ‪ ،‬ول ينقلمب عدممر ة بنفمس‬ ‫الفوا ت ‪ ،‬ول تزي ه ع ن عدمر ة السمل م ‪ ،‬ويلزم ه القرضماء فموراً ممع المدي ‪ ،‬وإن كمان حجم ه‬ ‫تطوع اً ممما لم ينهشممىء الفموا ت عمم ن حصممر بممأن أحصممر فسمملك لطريقماً أخممرى ففممات ه الممج‬ ‫وتلل بعدمر ة فل وقرضاء حينئمذ لنم ه بمذل وسع ه ‪ ،‬ولو تمرك ركنماً غيم الووقوف لم يتحلمل‬ ‫إل بالتيممان بمم ه ولمو بعممد مممد ة لطويلممة ‪ ،‬س مواء أمكنمم ه فعلمم ه أ م ل ‪ ،‬كحممائض ل م يكنهمما‬


‫الطواف ول تلز م الاهل الوالطىء وقبل التحلل كفمار ة ول فسماد لعمذره اهمم‪ .‬وعبمار ة التحفمة‬ ‫م ن فمات ه الووقوف بعمذر أو غيمه تلمل فموراً وجوب اً لئل يصمي مرم اً بالمج وقبمل أشمهره ‪،‬‬ ‫فلو استدمر على إحرام ه إل وقابل ل يزه الحرا م للحج القابل ‪ ،‬ث إن لم يكمم ن عدمممل‬ ‫عدمر ة تلل بلق ث ذبمح كالصممر ‪ ،‬وإن أمكنمم ه فلمم ه تللن‪ :‬أولدممما بواحممد ممم ن اللممق أو‬ ‫الط مواف التب مموع بالس ممعي إن ل م يق ممدم ه وفمما ت بف موا ت الووقمموف‪ .‬وثانيهدم مما بط مواف وسممعي‬ ‫وحلق مع نية التحلمل ‪ ،‬وأفهمم التم والثمر أنم ه ل يلزم ه ممبيت منم ول رمي اه م ومثلم ه‬ ‫النهاية‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تعتب وقيدمة الثلى والطعا م ف الزمان بالة الخمراج علممى الصممح ‪ ،‬وف‬ ‫الكان بدميع الر م لن ه مممل الذبممح ل بحممل التلف علممى الممذهب ‪ ،‬وغيم الثلممى تعتممب‬ ‫وقيدمت ه ف الزمان بالة التلف ل الخراج علممى الصممح ‪ ،‬وف الكممان بحممل التلف ل‬ ‫بالر م على الذهب أيرضاً اهم إوقناع‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يب صرف الد م الواجب إل مساكي الر م حت نو جلده ‪ ،‬وتب‬ ‫النية عند التفروقة ‪ ،‬وتزي وقبلهما بقيممدها السمابق فم الزكا ة ‪ ،‬وظاهر كلمهمم أن الذبمح ل‬ ‫تب ل ه نية وهو مهشكل بالضحية ‪ ،‬إل أن يفرق بمأن القصمد هنما إعظما م المر م بتفروقة‬ ‫اللح ممم في مم ه ‪ ،‬ف مموجب اوقتان مما بالقص ممود دون وسمميلت ه ‪ ،‬وث م إراوق ممة ال ممد م لكنه مما ف ممداء ع مم ن‬ ‫النفس ‪ ،‬ول تكون كذلك إل إن وقارنت نية القربة ذبها فتأمل ه اهم تفة‪.‬‬ ‫أحكام التأجير في النسك والوصية به‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف شر ح مناسك النووي‪ :‬وقولم ير م نقل تراب الر م وحجره إل‬ ‫الل مل ه لغي التداوي كتاب حز ة للصداع ‪ ،‬وكذا للحاجة كالهشجر اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اسممتأجر ممم ن يممج عمم ن اليممت ممم ن تركتمم ه وليممس نممو وصمي ول‬ ‫وارث ‪ ،‬فإن علم الجي فل أجر ة ‪ ،‬وإن جهل لزمت الممؤجر ول يرجع بمما علممى التكة ‪،‬‬ ‫وف الالي يقع الج للدميت ويبأ ع ن حجة السل م‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬استأجر الوصي شصخصاً للحج ع ن اليمت زيد بم ن سمال إجمار ة ذميمة‬ ‫بأجر ة معلومة ‪ ،‬فاستأجر الجي آخر أن يج عمم ن عدمممرو بمم ن سممال غلطماً ‪ ،‬فنمموى الجيم‬ ‫عند الحرا م عدمراً الستأجر عن ه ل يقع ع ن زيد بمل يقمع للجيم ‪ ،‬إل إن كمان هنماك‬ ‫شصخص اس ه عدمرو ب ن سال ووقصده الجي ‪ ،‬والممال أنمم ه ميممت عليمم ه حمج ‪ ،‬أو معرضمموب‬ ‫أذن ل مم ن ي ممج عن مم ه فيق ممع ل مم ه ول أج مر ة علي مم ه ول عل ممى تركت مم ه ‪ ،‬نع ممم إن وقص ممد الجي م‬ ‫الول عن ممد اس ممتئجار الث ممان ع مم ن عدم ممرو ب مم ن س ممال أي ال ممذي اس ممتؤجر ت من مم ه ‪ ،‬ووقص ممده‬ ‫الجي الثان أيرضاً عنممد النيممة صمح وووقع لزيد ‪ ،‬وهذا كدممما لمو نسمي اسممم السممتأجر لم ه‬


‫فنمموى الممج عدممم ن اسممتؤجر عنمم ه ‪ ،‬ول يرضممر الغلممط فم السممم إذا كممان ثم وقرينممة تصمرف ه ‪،‬‬ ‫كدما لو وقال‪ :‬أصلي خلف زيد هذا أو الذي ف الراب عدممراً فبممان ‪ ،‬وحيمث وقلنمما يقممع‬ ‫الممج لزيد فبالسممدمى إن صممحت الجممار ة وإل فبممأجر ة الثممل ‪ ،‬وحيممث لم يقممع لمم ه فبممأجر ة‬ ‫الثل على الجي الول لتغريره الجي الثممان ‪ ،‬ول يلمز م الوصي شمميء لعممد م تقصمميه ‪ ،‬بمل‬ ‫تبق ممى الج ممة معلق ممة بذم ممة الجي م الول ‪ ،‬فيلزمم ه الحج مماج ثاني ممة ع مم ن الي ممت بنفس مم ه أو‬ ‫بغيه ‪ ،‬وهذا كدما لو وكل شصخصاً يستأجر حاجماً عمم ن ميتمم ه فاسممتأجره ‪ ،‬ثم ادعممى الوكل‬ ‫فسممخ الوكالممة وقبممل السممتئجار وأوقمما م بينممة بممذلك ‪ ،‬فعليمم ه يعن م الوك ل أج مر ة الثممل للحمماج‬ ‫لتغريره ‪ ،‬فإن ل يقم بينة فبالسدمى ويقع ف الصمورتي للدميمت ‪ ،‬كدمما لمو أجمر آخمر عم ن‬ ‫حج تطّوع ع ن ميت ل يوص ب ه فتلزم ه أجر ة الثل ‪ ،‬وكدما لو أجر العرضوب م ن يممج‬ ‫عنمم ه ث م حرضممر معمم ه وحج فيقممع حممج الجي م لمم ه ‪ ،‬لكمم ن يلمز م العرضمموب السممدمى لتقصمميه‬ ‫برض مموره م ممع الجي مم ‪ ،‬بلف م مما ل ممو برىم ء العرض مموب بع ممد ح ممج الجيم م فيلزمم ه ال ممج‬ ‫بنفس ه ‪ ،‬ول أجر ة للجي لعد م تقصي العرضوب حينئذ ‪ ،‬وما لو أجر الوصي حاجماً عمم ن‬ ‫موصمي ه اليممت فممأحر م ولمد الوصمي مثلً عمم ن أبيمم ه وقبممل إح مرا م الجي م فيقممع حممج الجي م‬ ‫لمم ه ‪ ،‬ول أجمر ة لمم ه علممى أحممد لعممد م التقصممي منهممم ول شمميء للولد أيرضماً اه مم‪ .‬ذكر جمّل‬ ‫ذلك الكردي ف رسالة ل ه ف الج ع ن الغي ع ن فتاوى اب ن حجر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬أفت بعض الققي بأن الول للوصي الستئجار ع ن اليت دون‬ ‫الاعل ممة ‪ ،‬لن الول عق ممد لز م ل يتدمك مم ن الجيم م م مم ن فس ممصخ ه ‪ ،‬بلف العال ممة ف ممالمر‬ ‫فيهمما إلم رأي الاعممل ‪ ،‬فقممد يتممار الممتك بعممد لممزو م العقممد ‪ ،‬وأفممت أبممو مرمة بعممد م وقبممول‬ ‫وق ممول الاع ممل‪ :‬حجج ممت إل ببين ممة ‪ ،‬إذ ل يس ممتحق الع ممل إل بتدم مما م العدم ممل ‪ ،‬ول تثب ممت‬ ‫دع م مواه التدم مما م إل بالبين ممة ‪ ،‬ويقب ممل وق ممول الجي مم‪ :‬حجج ممت بيدمين مم ه ‪ ،‬وأم مما الزي م ار ة فأعدمال مما‬ ‫مسوسمة ‪ ،‬فل يقبممل وقممول الجي م ول الاعممل بممل ل بممد ممم ن البينممة ‪ ،‬ولمو جوعمل علممى‬ ‫النسم ممكي والزي م ار ة فتكهم مما ول ممو بعم ممذر انم ممط وقسم ممطها باعتبم ممار السم ممافة والعدمم ممال ويتلم ممف‬ ‫باختلف الماك ن ‪ ،‬فبالنسبة لنحو الهشجر ينحط نو الثلث وحرضرمو ت الربع تقريبًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ل تموز السمتنابة لتما م أركان المج ولو بعمذر كدممو ت ومرض ‪،‬‬ ‫بل ل يوز البناء على فعل نفس الهشصخص فيدما لو أحصممر فتحلمل ثم زال العممذر فل‬ ‫يبن على فعل ه ‪ ،‬فلو استؤجر للنسكي فأحر م م ن اليقا ت وما ت يمو م النحمر وقبمل لطمواف‬ ‫الفاضممة اسممتحق ممم ن السممدمى بقممدر ممما عدملمم ه مممع حسممبان السممي ‪ ،‬فيقسممط السممدمى ممم ن‬ ‫ابتداء السي على أعدممال الممج والعدممر ة ‪ ،‬ففممي هممذه الصممور ة يسمتحق غممالب ه ‪ ،‬لنم ه لم يبممق‬ ‫إل لطواف الفاضة والعدمر ة ووقسطهدما م ن السدمى بالنسبة لا وقد فعلمم ه مممع اعتبممار وقسممط‬ ‫الس ممي وقلي ممل ‪ ،‬ولع ممل أن يرشم د ال ممؤجر ووارث الجيم م عل ممى أن يرج وا وق ممدر حج ممة م مم ن‬


‫اليقمما ت عمم ن الجمموج عنمم ه ويفمموز الجي م بالبمماوقي ‪ ،‬ولمو شممرط علممى الجي م أن ل أج مر ة‬ ‫إل إن كدم ممل أعدم ممال ال ممج فس ممد ت الج ممار ة ول م ز م أجم مر ة الث ممل ‪ ،‬فل ممو م مما ت فم م الثن مماء‬ ‫استحق القسط كدما ذكر لعد م تقصيه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬استطاع ول يج حت ممما ت لمز م الحجماج عنم ه بممأجر ة الثممل مم ن‬ ‫ميقمما ت بلممده إن خلممف تركة أوصمى بممذلك أ م ل؟ فممإن أوصمى بزائممد علممى أج مر ة الثممل‬ ‫فالزياد ة مم ن الثلمث كحجمة أوصى بما وهو غيم مسمتطيع ‪ ،‬ول ينفمذ تصمرف الموارث فم‬ ‫شمميء ممم ن التك ة وقبممل الحجمماج عنمم ه ‪ ،‬كإيفمماء جيممع الممديون التعلقممة بالتك ة ‪ ،‬وهمذا ممما‬ ‫يغفل عن ه كثياً فينبغي التفط ن ل ه‪.‬‬ ‫)تتدمة(‪ :‬تنقسم الجار ة ف النسك إل عي وذمة ويهشتكان ف شروط ‪ ،‬وينفمرد‬ ‫كممل بهشممروط ‪ ،‬وتصممل إجممار ة العي م بنحممو‪ :‬اسممتأجرتك أو اكم تيت عينممك لتحممج عن م أو‬ ‫ع ن موّرثي ‪ ،‬أو فلن بكمذا ‪ ،‬ولا شمروط منهما أن يباشمر الجيم عدممل النسممك السمتأجر‬ ‫علي ه بنفس ه ‪ ،‬وأن يعيم السمنة الول مم ن سمن إمكمان المج مم ن بلمد الجمار ة أو يطلمق‬ ‫ويدم ممل عليه مما ‪ ،‬وأن يعق ممدها للح ممج ح ممال خروجم ه أو م ممع أس ممباب ه ‪ ،‬فل ممو جممد ف م السممي‬ ‫فوصل اليقا ت وقبل أشهره بطلت إذ شرط العدمل التوال‪.‬‬ ‫أممما العدم مر ة فسممائر السممنة ‪ ،‬وأن ل يهشممتط تممأخي العدمممل ‪ ،‬وأن يقممدر الجي م‬ ‫علممى الهشممروع فم العدمممل عقممب الجممار ة بممأن ل يقمو م بمم ه مممانع ‪ ،‬وأن تتسممع الممد ة لدراك‬ ‫الممج بعممد ‪ ،‬فلممو ظمم ن اتسمماع ه فبممان خلفمم ه ل م تصممح ‪ ،‬وأن يكممون الجي م وقممد حممج عمم ن‬ ‫نفس ه ‪ ،‬وأن ل يالف ف كيفية أداء ما استؤجر علي ه ‪ ،‬فلو أبدل بقران أو تتممع إفمراداً‬ ‫أو بإفراد تتعاً انفسصخت ف العدمر ة ‪ ،‬أو بقران تتعاً انفسصخت ف المج ‪ ،‬أو بمإفراد وقرانماً‬ ‫انفس م ممصخت فيهدم م مما ‪ ،‬وأن ل يفس م ممد الجي م م نس م ممك ه ‪ ،‬ول ي م ممؤخر الح م مرا م ع م مم ن أّولم س م ممن‬ ‫المكممان ‪ ،‬ول يممو ت وقبممل إكدمممال الركان ‪ ،‬ول يقممع عليمم ه حصممر يتحلممل منمم ه ‪ ،‬ول يفمموت ه‬ ‫المج ‪ ،‬ول ينمذر النسممك وقبمل الووقوف أو وقبممل الطمواف فم العدممر ة ‪ ،‬وتصممل إجممار ة الذمممة‬ ‫بنح ممو‪ :‬ألزم ت ذمت ممك تص مميل حج ممة ل م أو لفلن بك ممذا ‪ ،‬وتت ممص بهش مرلطي فقممط‪ :‬حلممول‬ ‫الج مر ة وتس ممليدمها ف م مل ممس العق ممد ‪ ،‬فل تنفس ممخ بإفس مماده النس ممك وإحص مماره وغيهما ممما‬ ‫مّر ‪ ،‬م ول ه الستنابة ولو بهشيء وقليل وأخذ الزائد ‪ ،‬نعم ل تصح الستنابة إل ممم ن عمدل ‪،‬‬ ‫وأم مما وكلء الوصممياء ف م الس ممتئجار فيلزمه ممم الس ممتئجار بك ممل ال ممال ال ممدفوع إليه ممم وإل‬ ‫فسقوا وعزروا ‪ ،‬وكذا الوصي إن علم بالم كممالفقي ه العاوقمد بينهدمما ‪ ،‬ويهشممتط لكمل منهدمما‬ ‫علم التعاوقمدي ن أعدممال النسمك عنمد العقمد أركانماً وواجبما ت وسنناً علمى تمردد ‪ ،‬فيدمما المراد‬ ‫بالس ممن ن ووقص ممد النس ممك عدم مم ن اس ممتؤجر ل مم ه ‪ ،‬فل ب ممد م مم ن ن مموع تعيي م م ل مم ه عن ممد العق ممد‬ ‫والحرا م ‪ ،‬وكون الجر ة معلومة كممالثدم ن واسممتجدماع العاوقممدي ن ممما شممرط فم البممائع والهشممتي‬


‫ممم ن التكليممف والرشد الختيممار إل ممما اسممتثن ‪ ،‬وف الجيم لفممرض النسممك خاصممة البلمموغ‬ ‫والرية ل الذكور ة ‪ ،‬وكون الجوج عن ه ميتاً أو معرضموباً بمإذن ه ‪ ،‬وبيمان أنم ه إفمراد أو غيمه‬ ‫إن استؤجر لدما أو لطلق النسك فإن أبم بطل ‪ ،‬لك ن يقع للدمستأجر بمأجر ة الثمل ‪،‬وأن‬ ‫ل يهشممتط علممى الجيم ممماوز ة اليقمما ت بل إحمرا م ‪ ،‬وأن يكممون الجيم ظمماهر العدالممة ممما‬ ‫ل يعين ه الوصي أو العرضوب مع العلم بال ه ‪ ،‬وأن يكون السممتأجر لمم ه ممما يطلممب فعلمم ه‬ ‫ممم ن الجمموج عنمم ه ‪ ،‬وأن يكممون بي م العرضمموب ومكممة مسممافة القصممر ‪ ،‬وأن يوصمي اليممت‬ ‫بالنسم ممك إن كم ممان تطّوع م ماً ‪ ،‬وأن ل يتكلم ممف العرضم مموب الم ممج ويرضم ممر مم ممع أجيم ممه ‪ ،‬وإل‬ ‫انفسممصخت وووقع للجيم واسممتحق الجمر ة ‪ ،‬وأن ل يهشممفى العرضمموب ممم ن عرضممب ه وإل بممان‬ ‫للجي م ول أج مر ة ‪ ،‬فتحصممل أن شممروط العينيممة مثانيممة وعهشممرون ‪ ،‬والذميممة سممتة عهشممر ‪ ،‬وأممما‬ ‫العال ممة للنس ممك فتج ممامع الج ممار ة فم م أك ممثر الحك مما م ‪ ،‬وتفاروقه مما فم م جوازهم ا عل ممى عدم ممل‬ ‫مهول ومع غيم معيم ‪ ،‬وكونا جمائز ة مم ن الطرفيمم ‪ ،‬وعد م اسممتحقاق العاممل العمل إل‬ ‫بتدما م العدمممل ‪ ،‬فلممو ممما ت أثنماء النسممك لم يسممتحق شميئاً ‪ ،‬ول يقبمل وقمول ه إل ببينممة ‪ ،‬وإل‬ ‫حلف الاعل إن ه ل يعلدمم ه حمج ‪ ،‬وهي عينيمة كجاعلتمك لتحمج ‪ ،‬وذميمة كمألزمت ذمتمك‬ ‫تصيل حجة ‪ ،‬ففي الول ل بد أن يعي أّولم سن المكمان أو يطلمق وإل لم يصمح‬ ‫إل آخر ما مر ‪ ،‬ول تصح الجار ة على زيار ة وقب النب ما ل تنرضبط كأن كتب لمم ه‬ ‫بوروق ة ‪ ،‬نعممم تصممح علممى تبليممغ السممل م عليمم ه ‪ ،‬وتصممح العالممة علممى الممدعاء ل الووقموف‬ ‫عنممد القممب اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووق ول ه فم شممروط الجممار ة وببيممان أنمم ه إفمراد المم ‪ ،‬نعممم نقممل الكممردي‬ ‫عمم ن الدممموع والعبمماب أنمم ه لممو وقممال‪ :‬أجرت ك إف مراداً ‪ ،‬وإن وقرن ت أو تتعممت فقممد أحسممنت‬ ‫جمماز وتيم الجيمم ‪ ،‬وحينئممذ ففيمم ه فسممحة للدمسممتأجري ن فم التصخييمم ‪ ،‬ووق ول ه‪ :‬وأن يكممون بيم‬ ‫العرضوب ومكة مسافة القصر ‪ ،‬نعم إن تعذر حج ه وعجز عن ه بالكلية جمماز ت السممتنابة‬ ‫ولو بكة ‪ ،‬وقال ه ف الفتح ومتصر اليرضا ح و ) م ر( وعبممد الممرؤوف خلفماً للتحفممة‪ .‬ووق ول ه‬ ‫ف العالة الذمية‪ :‬ألزمت ذمتك ال تقد م ف إجار ة الذمة أن هذه صيغتها ‪ ،‬فليحرر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬أوصى بجممة السم��ل م ثم حممج لم تبطممل وصيت ه ‪ ،‬بلف ممما لممو‬ ‫أوصى بجة ولو لعي فحج عن ه غيه تطّوعاً ‪ ،‬أو استأجره الوصي بال نفسمم ه أو بغي م‬ ‫جن ممس الوصممى ب مم ه أو ص ممفت ه فتبط ممل الوصممية ‪ ،‬وعل ممى الوصممي ف م الثاني ممة بأوقس ممامها أج مر ة‬ ‫الجي م ممم ن مممال ه ‪ ،‬كدممما ف م التحفممة والنهايممة‪ .‬والفممرق أنمم ه ف م الثانيممة لمما ممما ت وقبممل الممج‬ ‫انصم مرفت الوصممية لج ممة الس ممل م ‪ ،‬فلدم مما ت ممبع عن مم ه س ممقطت وتع ممذر تنفي ممذ الوصممية ‪ ،‬وأم مما‬ ‫الول فإنمما تعتممب الوصمية عنممد الممو ت وليممس عليمم ه حجممة السممل م فانصممرفت إل م غيه ا‬ ‫وتعتب م ن الثلث حينئذ‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬أوصمى بجممتي لغي م وارث وعينهدممما ف م وقطعممة أرض تعينممت إن‬ ‫وسمعها الثلممث زاد ت علممى أج مر ة الثممل ووجبممت الجتممان أ م ل ‪ ،‬نعممم الزائممد علممى أج مر ة‬ ‫الثل وصية تتماج إلم وقبمول ‪ ،‬ثم إن وقمال‪ :‬تبماع ويصمرف مثنهما باعهما الموارث ‪ ،‬ثم الماكم‬ ‫إن ل يك ن وصي ‪ ،‬وإن وقال‪ :‬تكون ل ن حج ف مقابل عدملمم ه دفعممت لمم ه ‪ ،‬بمل للدموصى‬ ‫ل ه السمتبداد بقبرضممها بعممد الجممتي إن كمانت معينممة معلومة ‪ ،‬وإن لم تمرج القطعمة ممم ن‬ ‫الثلث اعتب ت مم ن رأس المال إن وجبمت الجتمان ول تمزد علمى أجمر ة الثمل ‪ ،‬وإل اعتمب‬ ‫الزائد وما وقابل الندوبة م ن الثلث فيدما لو كانت إحداها واجبة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬وقول الهشصخص‪ :‬العقار الفلن لك يا فلن صريح إوقرار إن اوقتصر‬ ‫علي ه ‪ ،‬فإن زاد م ن ممال فكنايمة وصية إذ يتدملهما والبمة النماجز ة ‪ ،‬فمإن لم تعلمم لم ه نيمة‬ ‫ل تثبمت ‪ ،‬وإن زاد وصية أو بعمد مموت متصملً بماللفظ كمان صمريح وصية ‪ ،‬ثم لمو زاد‬ ‫علممى ممما ذك ر وتسمملم أج مر ة حجممتي منممك ل م ولبمم ن عدمممي نظممر ‪ ،‬فممإن وقممال‪ :‬أرد ت أن‬ ‫الوصية فم مقابلمة الجمتي ‪ ،‬أو ادعمى الموارث إراد ة اليمت ذلمك وصدوق ه الوصى لم ه ‪ ،‬أو‬ ‫الطممرد العممرف باسممتعدمالم صمميغة الخبممار وه ي وتسمملم ال م بعن م علممى أن تسمملم ونوه ا‬ ‫ممم ن الدوا ت اللزاميممة اسممتحق العقممار كلمم ه بممالقبول بعممد الممو ت وتسممليم أجمر ة حجممتي إن‬ ‫خرج م ن الثلث مطلقاً ‪ ،‬وكذا إن زاد وكان أجمر ة الثمل ووقد لزمتمم ه الجتمان ‪ ،‬أمما تصموير‬ ‫وجوب حجتمم ه فواضممح ‪ ،‬وأممما حجممة ابمم ن عدممم ه كممأن لزمتمم ه باسممتئجارها أو بممإرث ه لمم ه ووقد‬ ‫خل ممف ترك ة وعلي مم ه ح ممج ‪ ،‬ف ممإن كانت مما من ممدوبتي حس ممبتا م مم ن الثل ممث ‪ ،‬فل ممو لم م يس مملدمهدما‬ ‫الوصممى ل مم ه ولممو بع ممذر ك ممأن ب ممادر آخ ممر ولممو أجنبيم ماً بأدائهدم مما بطل ممت الوصممية لفم موا ت‬ ‫شرلطها ‪ ،‬وإن أتى بإحداها استحق وقسطها م ن العقار فقط ‪ ،‬وإن ترك الخر بعممذر بممأن‬ ‫ل يصح اليصاء كأن كان اب ن العم وقد حج ول يوص بالتطّوع ‪ ،‬وإن شممك فم وقمول ه‬ ‫وتسلم ال ول عرف حل على الوصية فيسممتحقها وإن لم يسمملم الجمر ة ‪ ،‬نعممم إن وقممال‬ ‫الوصي‪ :‬هو لك ف مقابلة ما تؤدي ه م ن أجر ة الجتي ل يستحق إل بذلك‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ب ك(‪ :‬أوصممى بج ممة أل ممف درهم م ‪ ،‬ف ممإن زاد ت عل ممى أجم مر ة الث ممل‬ ‫وخرجت م ن الثلث وجب الستئجار بدميعها ‪ ،‬ول يوز نقص الجي عنهمما ‪ ،‬سمواء عينمم ه‬ ‫الوصي أو عيم القمدر فقمط ‪ ،‬بمل لمو اسمتأجر بمدون العيم وجب دفمع الزائمد ‪ ،‬همذا إن‬ ‫ل م يكمم ن الجي م وارث اً ‪ ،‬وإل تووقمف الزائممد علممى أج مر ة الثممل علممى الجمماز ة ‪ ،‬وإن كممانت‬ ‫اللممف أجمر ة الثممل فدممما دونا جمماز السممتئجار ببعرضممها إذا اسممتجدمع الجيم شممروط الممج‬ ‫ع ن الغي ويكون الباوقي تركة‪ .‬زاد ب‪ :‬ثم إن وجد عممدل أو أمثممل فيدممما إذا عممم الفسممق‬ ‫كدممما هممو الغممالب يممج ممم ن بلممد الجمموج عنمم ه بتلممك الجمر ة تعيم رعايممة لصمملحة اليممت ‪،‬‬ ‫إذ ثم مواب الس ممي م مم ن البل ممد مس مموب للدمحج مموج عن مم ه ب ممدليل توزيم ع الجم مر ة علي مم ه وعل ممى‬


‫العدمممال ‪ ،‬وإن لم يممد نممو الوصي حاجماً بتلممك الصممفة إل ممم ن اليدممم ن أو اليقمما ت بممل‬ ‫أو نو مكة ‪ ،‬الظاهر جواز الستئجار بل وجوب ه نظراً لصلحة اليت‪.‬‬ ‫كتاب البيع‬ ‫]فائد ة[‪ :‬تنقسم العقود ثلثممة أوقسما م‪ :‬جمائز ة ممم ن الطرفيم ‪ ،‬ولزمة منهدمما ‪ ،‬وجائز ة‬ ‫م ن لطرف لزمة م ن الخر‪ .‬ووقد نظم الكل بعرضهم فقال‪:‬‬ ‫م ن العقود جائز مثاني ه <> وكالة وديعة وعاري ه‬ ‫وهبة م ن وقبل وقبض وكذا <> ك شركة جالة وقراضي ه‬ ‫ث السباق ختدمها ولز م <> م ن العقود مثلها وهاهي ه‬ ‫إجار ة خلع مساوقا ة كذا <> وصية بيع نكا ح الغاني ه‬ ‫والصلح أيرضاً والوالة الت <> تنقل ما ف ذمة لثاني ه‬ ‫وخسة لزمة م ن جهة <> وهي ضدمان جزية أماني ه‬ ‫كتابة وهي التا م يا فت <> فاسع بأذن للصواب واعي ه‬ ‫وذكر ذلممك أحممد الرملممي فم شمر ح الزبد ‪ ،‬وزاد علممى الّولم الوصاية والقرضمماء ‪،‬‬ ‫وعل ممى الث ممان الب ممة بع ممد القب ممض لغيم م الف ممرع والزارعم ة والس مملم وال ممأخوذ بالهش ممفعة والووقممف‬ ‫والصداق والعتق على العوض ‪ ،‬وعلى الثالث هبة الصل لفرع ه والدنة والمامة اهم‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف القلئد‪ :‬نقل أبو فرضل ف شر ح القواعد ع ن الموري الجمماع‬ ‫على جواز إرسال الصب لقرضاء الوائج القي ة وش رائها ‪ ،‬وعليمم ه عدمممل النمماس بغيم نكيمم ‪،‬‬ ‫ونقممل فم الدممموع صممحة بيعمم ه وش رائ ه الهشمميء اليسممي عمم ن أحممد وإسممحاق بغيم إذن وليمم ه‬ ‫وبمإذن ه حممت ف م الكممثي عنهدممما ‪ ،‬وعم ن الثمموري وأب م حنيفممة ‪ ،‬وعنمم ه روايممة ولمو بغي م إذنمم ه ‪،‬‬ ‫ويووقف على إجازت ه ‪ ،‬وذاكر ت بذلك بعض الفمتي فقمال‪ :‬إنما همو فم أحكما م المدنيا ‪ ،‬أمما‬ ‫الخر ة إذا اتصل بقدر حق ه بل غب فل مطالبة اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬اشتى لطعاماً كثياً وأمتعة م ن غي صيغة بيع ل صريح ول كناية‬ ‫جمماز ذلممك عنممد ممم ن ج مّوز بيممع العالطمما ة ول إثمم ‪ ،‬وعلممى الممذهب ي مر م ويطممالب بمم ه ف م‬ ‫الدنيا ل ف الخر ة على الصح‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬السممتجرار وهو أخممذ الهشمميء شمميئاً فهشمميئاً فم أووقا ت ‪ ،‬إن كممان مممع‬ ‫تقممدير الثدممم ن كممل م مر ة ففيمم ه خلف العالطمما ة ‪ ،‬وإل فبالطممل وقطع ماً علممى ممما وقممال ه النممووي ‪،‬‬ ‫اهم إتاف شر ح النهاج‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬وقمال البمائع‪ :‬بعتمك لوكلمك ‪ ،‬فقمال‪ :‬اشمتيت لنفسمي لم يصمح ‪ ،‬كدمما‬ ‫لو وقال‪ :‬بعتك أو وهبتمك ‪ ،‬وأراد المبيع أو البمة لنفسم ه فقمال‪ :‬وقبلمت لموكلي لعمد م الطابقمة‬


‫خلف ماً لهش مر ح الممروض ‪ ،‬بلف ممما لممو وقممال‪ :‬بعتممك ونموى الوكل ‪ ،‬فقممال‪ :‬وقبلممت لمموكلي أو‬ ‫لفلن فل يرضر إن كان وكيلً عن ه وإل ل يصح وإن أجازه فلن لن ه عقد فرضول‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ل يصح بيع نو الكتب والثياب والوان الكتوب فيها وقرآن أو‬ ‫اسممم معظممم أو علممم شممرعي ولو معلقماً فم تيدمممة لكممافر ‪ ،‬وإن تقممق احمتام ه لمم ه اتفاوقماً ‪،‬‬ ‫وك البيع نممو النممذر والبممة ممم ن كممل تلممك اختيمماراً ‪ ،‬نعممم تمموز معمماملت ه بالممدراهم الكتمموب‬ ‫عليها ذلك ‪ ،‬وكذا بيمع المبيو ت الكتمموب علمى سمقفها شميء مم ن ذلمك ‪ ،‬وقمال فم الممداد‬ ‫و ) م ر( خلفماً للتحفممة‪ :‬أممما بيعهمما للدمسمملم فيحممل مطلقماً ‪ ،‬نعممم إن ظمم ن أنمم ه ل يصممونا‬ ‫ع ن النجاسة حر م لعانت ه على معصية أو ل يتمها كإدخالا اللء كره‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يسممتثن ممم ن شممرط الرؤية فم الممبيع فقمماع الكمموز فيصممح بيعمم ه وإن لم‬ ‫يره لنمم ه ممم ن مصمال ه كدمما فم التحفممة ‪ ،‬وقممال بممج همو برضمم الفماء يبماع فم وقنمان القمزاز‬ ‫ويس ممد فدمه مما خوفم اً م مم ن حوضممت ه ‪ ،‬وسمي ب ممذلك لن الرغم و ة ال ممت ت ممرج م مم ن فممم الكمموز‬ ‫تسدمى فقاعاً ‪ ،‬وف القاموس‪ :‬الفقاع كرمان هو الذي يهشرب وهو ممما يتصخممذ ممم ن الزبيممب ‪،‬‬ ‫فيكون م ن تسدمية الكل باسم جزئ ه ‪ ،‬وذلك الزبيب يسدمى بالفقاع اهم ع ش‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل يصمح بيمع غمائب لم يمره التعاوقمدان أو أحمدها كمبيع حصمت ه‬ ‫ف مهشتك ل يعلم كم هو ‪ ،‬فطريق ه أن يبيع ه الكل ‪ ،‬أي إن كان معلوماً بكل الثدممم ن‬ ‫فيصممح ف م حصممت ه بصممتها ممم ن الثدممم ن ‪ ،‬ولطريق تليممك الهممول النمماذر ة ونوها ‪ ،‬وف وقممول‬ ‫يص م ممح بي م ممع اله م ممول ‪ ،‬وب مم ه وق م ممال الئدم م ممة الثلث م ممة ‪ ،‬وحي م ممث وقلن م مما ب م ممالبطلن ف م ممالقبوض ب م مم ه‬ ‫كالغصوب ‪ ،‬ول يفى ما يتتب علي ه م ن التفريع والرج ‪ ،‬فالول بالعمال إذا أتماه العموا م‬ ‫ف مثممل ذلمك أن يهشمّد النكيم فيدمما أوقبممل ويرشدهم إلم التقليممد فم الاضممي ‪ ،‬إذ العمامّي‬ ‫ل مذهب ل ه ‪ ،‬بل إذا وافق وقولً صحيحاً صحت عبادت ه ومعماملت ه ‪ ،‬وإن لم يعلممم عيم‬ ‫وقممائل ه كدممما مممر ف م القّد م ممة ‪ ،‬بممل هممو التعي م ف م هممذا الزمان كدممما ل يفممى اه مم‪ .‬وقلممت‪:‬‬ ‫ووقم ول ه فطريقمم ه أن يممبيع ه ال م اعتدمممد صممحة ذلممك ف م المممداد و ) م ر( وابمم ن زي اد تبع ماً‬ ‫للقفال والرويان ‪ ،‬وخالفهم ف التحفة واب ن مرمة وقال لعد م العلم بالصة حينئذ‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬باع أرضاً بقها م ن السقي جاز ‪ ،‬وكذا لو بمماع بعرضمها بقمم ه فيصممح‬ ‫أيرض ماً ‪ ،‬كدممما لممو باعهمما معمم ه لثني م ويلممك الهش متيان كلمم ه كدممما لممو كممان للبممائع ‪ ،‬ومثلمم ه‬ ‫الدمّر ونوه ‪ ،‬ويغتفر الهل بالقوق حالة البيع ‪ ،‬وقال ه الرّداد ع ن الرافعي اهم وقلئد‪ .‬وصيغة‬ ‫دخول النمموذج فم الممبيع أن يقمول‪ :‬بعتمك الممب الممذي عنمدي ممع النمموذج اه م بممج‪ .‬ووقال‬ ‫زي‪ :‬ووقولم وف السممفينة رؤية جيعهمما أي حممت ممما فم المماء منهمما كدممما شممل ه كلمهممم ‪،‬‬ ‫لن بقاءهمما فيمم ه ليممس ممم ن مصمملحتها ‪ ،‬وهذا ممما تعممم بمم ه البلمموى ‪ ،‬فتبمماع السممفينة وبعرضممها‬ ‫مستور بالياه اهم‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ب ك(‪ :‬ل يصح بيع الاء وحده م ن نو بئر ونر ‪ ،‬فمإن ووقع المبيع‬ ‫علممى وقمراره أو بعرضمم ه شممائعاً صمّح ‪،‬م ول تهشممتط رؤية ممما تممت الرض ممم ن النبممع والقمرار‬ ‫لتعذره كأساس الدار ‪ ،‬لك ن ل بد م ن اشتاط دخول الماء الوجود حمال العقمد ‪ ،‬إذ ل‬ ‫يدخل ف مطلق البيع مع اختللطمم ه بالمادث فيمؤدي إلم الهالمة والنمزاع ‪ ،‬وحكمم ممما إذا‬ ‫بمماع ه سمماعة أو سمماعتي مثلً ممم ن وقمرار العيم أندممما إن أرادا مممدلول ه القيقممي مممع تقممدير‬ ‫ممما بطممل أو جممزءاً معين ماً ف م مممل الممبيع أو الممرى الدملمموك صممح ‪ ،‬كدممما لممو ل م يري دا‬ ‫شمميئاً ‪ ،‬والطممرد ف م عرفهدممما التعممبي بالسمماعة ف م مثممل هممذا الممتكيب عمم ن الممزء العي م ممم ن‬ ‫القرار الدملموك ‪ ،‬وكذا إن لم يطمرد علمى الراجمح كدمما وقمال ه ابم ن حجمر وقمال‪ :‬والاصمل أنم ه‬ ‫ل يصمح بيمع الماء مم ن نمو بئمر أو نمر وحده مطلقماً للجهمل بم ه ‪ ،‬وأن ممل نبمع الماء‬ ‫إن ملممك وووقمع الممبيع علممى وق مراره أو بعممض منمم ه معي م ص مّح ودخممل كممل المماء أو ممما‬ ‫يص ذلك العي ‪ ،‬وإن ل يلك الل بل ما يصل إليمم ه لم يصممح بيممع المماء لنمم ه غيم‬ ‫ملمموك لصمماحب الرض ‪ ،‬ولذا إذا خممرج ممم ن أرض ه كممان علممى إبمماحت ه ‪ ،‬وإذا بمماع القمرار‬ ‫ل يدخل الاء الذي هو ملوك ل ه ‪ ،‬وإنا يدخل استحقاق الرض السدمى بالهشرب‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى أثواب ماً وأجممل مثنهمما إل م جزي ر المموير ث م خلطهمما بمما ل‬ ‫يتدميز ‪ ،‬فإن جرى ذكر الجل ف صملب العقممد أبطلمم ه ‪ ،‬وحينئمذ يلمز م الهشممتي أوقصممى وقيمم‬ ‫الث مواب ممم ن القبممض إل م اللممط إذ القبمموض بممبيع فاسممد كدمغصمموب ‪ ،‬وإن ل م يممر ف م‬ ‫صلب ه ل يؤثر ولزم ه الثدم ن العقود علي ه أي حاًل‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬حيمث كممانت الفلموس رائجمة مرضمبولطة لم يهشمتط إل ذكر العممدد‬ ‫ل غيمم ‪ ،‬فلممو وقممال‪ :‬بعتممك هممذه الممدراهم بعهش مري ن غازية مدمديممة صممح ‪ ،‬ول فممرق بي م أن‬ ‫تك ممون مثنم ماً أو مثدمنم ماً ‪ ،‬ف ممإن ك ممانت الغم موازي فرض ممة تعين ممت أن تك ممون ه ممي الثدم مم ن هن مما‬ ‫لدخول الباء عليها ‪ ،‬كدما لو وقلنا بالعن الازي وهو دخول الفلوس ف مطلق النقد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬اشتى بفلوس ث وقبل وقبرضها زاد السلطان ف حسابا أو نقص‬ ‫لم يلزم ه إل عممدد الفلمموس العقممود عليهمما ول عمب ة بمما حمدث ‪ ،‬بممل وإن نقصممت وقيدمتهمما‬ ‫إل الغاية ما ل تصر إل حّد ل تعّد عرف اً أنمما ممم ن تلممك الفلمموس الممت كممان يتعامممل‬ ‫با فل يب وقبولا حينئذ ‪ ،‬ولو فقد ت الفلموس فقيدمتهما يمو م الطلمب إن كمان لما وقيدممة‬ ‫حينئ ممذ أيرض ماً وإل فقبل مم ه ‪ ،‬والق ممول وق ممول الغ ممار م حي ممث ل بين ممة أو تعارضم تا وك البيع ن ممو‬ ‫القرض‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬بماع ممال ه ومال أولد أخيم ه ‪ ،‬فمإن أوقما م همو أو وارث ه أو الهشمتي‬ ‫بينممة برش اد ة البممائع عليهممم واحتيمماجهم لممبيع الممال وأنمم ه بثدممم ن مثلمم ه ي مو م الممبيع صممح ف م‬


‫الكممل ‪ ،‬وإل حلممف كممل ممم ن أولد الخ علممى نفممي العلممم بممذلك ‪ ،‬ورد ت الصممة إليهممم‬ ‫ورجع الهشتي على بائع ه بالثدم ن‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬بمماع الهشممتك بينمم ه وبي م أخيمم ه الجممور ‪ ،‬ث م تنمماذر هممو والهشممتي ف م‬ ‫حص ممة الب ممائع فق ممط بص ممت ه م مم ن الثدم مم ن الن ممذور ب مم ه ‪ ،‬وإن حرض ممر الج ممور وأج مماز للغ مماء‬ ‫عبممارت ه ‪ ،‬بممل لممو كممان كمماملً وحرضممر ول يصممدر منمم ه رضا ل م يصممح ف م حصممت ه إذ ل‬ ‫ينسممب لسمماكت كل م ‪ ،‬نعممم إن كممان لمم ه وليممة علممى الجممور وباع ه لمماجت ه بثدممم ن الثممل‬ ‫صح ف الكل‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬بمماع حصممناً مهشممتكاً بينمم ه وبي م ابنمم ه التمموف ‪ ،‬فممإن كممان وارث اً حممائزاً‬ ‫لتكة ابن ه صح ف الكل بكل الثدم ن ‪ ،‬سواء وقال‪ :‬بعتك كممل الصم ن أو ألطلممق ‪ ،‬وإن لم‬ ‫يكم ن حمائزاً صمح فم حصمت ه ممع مما ورث ه بصمة ذلمك مم ن الثدمم ن ‪ ،‬نعمم لمو كمان علمى‬ ‫الب ن دي ن ول يلك الهشتي الصة الذكور ة م ن الوصي أو الوارث ث الاكم لم يصممح‬ ‫إل ف م م حص ممة الب فق ممط ‪ ،‬ف ممإن ملكه مما ك ممذلك ص ممح فم م الدمي ممع إن بيع ممت لقرض مماء‬ ‫الدي ن‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬عامل غيه بنحو بيع بهشرط أن ل تتوج ه علي ه دعوى بعن أن ه‬ ‫إن ثبممت لحممد حممق فيدممما عممامل ه بمم ه ل يرجع عليمم ه فيدممما أخممذ منمم ه بطلممت العاملممة إن‬ ‫ووقع الهشرط ف صلب العقد أو زم ن اليممار ‪ ،‬ل إن ووقع خارجهمما عنهدممما فتصمّح ويلغممى‬ ‫الهشرط فللدمهشتي الرجوع إذا بان مستحقًا‪.‬‬ ‫ما يحرم من المعاملت وما يكره‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬كممل معاملممة كممبيع وهبممة ونذر وصدوقة لهشمميء يسممتعدمل فم مبمما ح‬ ‫وغي ممه ‪ ،‬ف ممإن عل ممم أو ظ مّ ن أن آخ ممذه يس ممتعدمل ه ف م مب مما ح كأخ ممذ الريم ر ل مم ن ي ممل ل مم ه ‪،‬‬ ‫والعنب للكل ‪ ،‬والعبد للصخدمة ‪ ،‬والسل ح للجهاد والذب عمم ن النفممس ‪ ،‬والفيممون والهشيهشممة‬ ‫للممدواء والرفق حلممت هممذه العاملممة بل كراهممة ‪ ،‬وإن ظمم ن أنمم ه يسممتعدمل ه فم حمرا م كممالرير‬ ‫للبممالغ ‪ ،‬ونو العنممب للسممكر ‪ ،‬والروقيممق للفاحهشممة ‪ ،‬والسممل ح لقطممع الطريق والظلممم ‪ ،‬والفيممون‬ ‫ك ول وقرينممة‬ ‫والهشيهشممة وج وز ة الطيممب لسممتعدمال الصخ مّذ رم حرم ت هممذه العاملممة ‪ ،‬وإن ش م ّ‬ ‫كره ت ‪ ،‬وتص مّح العاملممة ف م الثلث ‪ ،‬لكمم ن الممأخوذ ف م مسممألة الرم ة شممبهت ه وقويمة ‪ ،‬وف‬ ‫مسألة الكراهة أخف‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬يمر م بيممع التنبمماك ممم ن يهشمرب ه أو يسممقي ه غيممه ‪ ،‬ويصممح لنمم ه مممال‬ ‫كممبيع السمميف ‪ ،‬ونمو الرص اص والبممارود ممم ن وقممالطع الطري ق ‪ ،‬والمممرد لمم ن عممرف بممالفجور ‪،‬‬ ‫والعنممب ممم ن يتصخممذه خ مراً ولمو ظن ماً ‪ ،‬فينبغممي لكممل متممدي ن أن يتنممب التممار ف م ذلممك ‪،‬‬


‫ويكممره مثنمم ه كراهممة شممديد ة‪ .‬أممما بيممع آلممة الممرب ممم ن الربم فبالطممل ‪ ،‬ويوز خلممط الطعمما م‬ ‫ش الر م ‪ ،‬وإن‬ ‫الرديء بالطعا م اليد إن كان ظاهراً يعلدم ه الهشتي ‪ ،‬وليس ذلك م ن الغ ّ‬ ‫ش أن يعلممم ذو السمملعة فيهمما شمميئاً لممو الطلممع عليمم ه‬ ‫كممان الول اجتنمماب ه ‪ ،‬إذ ضممابط الغ م ّ‬ ‫مريدها ل يأخذها بذلك القابل فيجب إعلم ه حينئذ‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ظمماهر كل م ابمم ن حجممر و ) م ر( حرمة التفريق بيم الارية وولدها‬ ‫وقبممل التدمييممز بغي م العتممق والوصمية ممم ن كممل تصممرف مممع البطلن ‪ ،‬ووقمال أبممو مرم ة‪ :‬ي مر م‬ ‫النذر كالووقف بولد الارية ويصحان ‪ ،‬فعلى الّولم لو نذر ت لمم ه اممرأ ة ببنممت جارية وقبممل‬ ‫التدمييز فولطئها أث وعزر إن علمم المال ولزم ه مهرها وضدمنها ضمدمان غصمب ول يرجع‬ ‫بنفقتهمما وإن جهممل الكممم لنمم ه المموّرط لنفسمم ه ‪ ،‬وعلممى الثممان ل يلزم ه شمميء ‪ ،‬نعممم لممو‬ ‫ادعى النذر وادعت العطاء ول بينمة صمدوقت ولزم ه مما ذكر علمى كل القمولي واَلول‬ ‫فم مثممل هممذه الصمملح )مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يمر م التفريق بيم الارية وولدها بعممد التدمييممز بممل‬ ‫يكره ‪ ،‬أما وقبل ه فل يصح البيع ‪ ،‬ويأث كل م ن البائع والهشتي إن علدما الممال‪) .‬مسممألة‪:‬‬ ‫ب ك(‪ :‬مذهب الهشافعي كالدمهور جواز معاملة م ن أكثر مممال ه حمرا م كالتعمماملي بالربا ‪،‬‬ ‫وم ن ل يمموّرث البنمما ت ممم ن السمملدمي مممع الكراهممة ‪ ،‬وتهشممتّد مممع كممثر ة ال مرا م ‪ ،‬وتركهمما ممم ن‬ ‫الممورع اله ممم ‪ ،‬زاد ب‪ :‬وق ممال اب مم ن مطي مان‪ :‬م مم ن ل م يعممرف لمم ه م ممال وإن عه ممد بممالظلم إذا‬ ‫وجم د ت ممت ي ممده م ممال ل يق ممال إن مم ه م مم ن ال م مرا م غ ممايت ه أن يك ممون أك ممثر م ممال ه حرام م ماً‬ ‫ومع مماملت ه ج ممائز ة م مما ل م ي ممتيق ن أن مم ه م مم ن ال مرا م ‪ ،‬ومث ممل ذل ممك ش مراء ن ممو الطعوممما ت ممم ن‬ ‫الس مواق الممت الغممالب فيهمما ال مرا م بسممبب فسمماد العممامل ت وإهممال شممرولطها ‪ ،‬وك ثر ة الرب ا‬ ‫والنه ممب والظل ممم ‪ ،‬ول حرمم ة ف م ذل ممك ‪ ،‬ووقممد حق ممق ذل ممك الم مما م الس ممدمهودي ف م ش ممفاء‬ ‫الش مواق وغيممه ممم ن الئدمممة ‪ ،‬وحكدم موا علممى مقالممة الجممة الغزال م بالهشممذوذ ‪ ،‬حيممث رج ح‬ ‫عد م جواز معاملة م ن أكثر مال ه حرا م اهمم‪ .‬وزاد ك‪ :‬وف اجتنماب الهشمبهة أثممر عظيمم فم‬ ‫تنوير القلب وصلح ه ‪ ،‬كدما أن تناولا يكسمب إظلمم ه وإليم ه يهشمي وقمول ه ‪" :‬أل وإن فم‬ ‫السد مرضغة"‪ :‬الم ‪ ،‬ولذا كمان الرجح أن لم ن بيممده ممال فم بعرضمم ه شمبهة أن يصممرف‬ ‫لقمموت ه ممما ل شممبهة فيمم ه ‪ ،‬ويعممل الخممر لنحممو كس مو ة إن ل م يممف الول بممالدميع ‪ ،‬ووقمد‬ ‫نقممل الممما م الهشممعران عمم ن الممدوقاق أنمم ه وقممال‪ :‬عطهشممت يومم اً ف م الباديممة فاسممتقبلن جنممدي‬ ‫بهشربة فعاد ت وقسماوتا علمي ثلثيم سمنة اهمم‪ .‬وقلمت‪ :‬ووافمق المما م الغزالم فم حرمة معاملمة‬ ‫ممم ن أكممثر مممال ه ح مرا م الممما م النممووي ف م ش مر ح مسمملم ‪ ،‬والقطممب عبممد ال م الممداد ‪ ،‬نقممل‬ ‫ذلك جعيد ة علوي ب ن أحد عنهدما ‪ ،‬وم ن أثناء جواب للعلمة أحد حس ن المداد بعممد‬ ‫كل م لطويل وقممال‪ :‬وظهممر ممم ن هممذه الصممول والممدلئل أن ممما يممأت بمم ه أهممل البموادي ممم ن‬ ‫سمم ن وغنممم وغي م ذل ممك يممل ش مراؤه منه ممم ‪ ،‬ول يتطممرق إليمم ه احتدمممال الرم ة ‪ ،‬لن اليممد‬


‫دلل ممة ظ مماهر ة عل ممى الل ممك ‪ ،‬وال ممذي يتل ممط ب ممأموالم م مم ن النه ممب ونموه لي ممس هممو الكممثر‬ ‫بالنسبة إل بقية أموالم ولطريق الفتوى غي الورع اهم‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬يصممح بيممع الصممادر ة ممم ن جهممة ظممال ‪ ،‬أي كممأن يممتهب ه سمملطان لخممذ‬ ‫مممال ه فيممبيع مممال ه لجلمم ه لممدفع الذى الممذي نممال ه إذ ل إكمراه فيمم ه ‪ ،‬ومقصممود ممم ن صممادره‬ ‫حصممول الممال ممم ن أي جهممة كممان اه م أسممن ووقيممده ف م العبمماب بمما إذا كممان لمم ه لطريق‬ ‫سواه‪.‬‬ ‫الربا‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬هل يتص إث الربا بالقرض الاّر لنفس ه نفعاً أو يعم القتض ‪،‬‬ ‫في ه خلف ف فتح العي ‪ ،‬وأما وقرض السلطان دراهم إل أجل ث يردها للدمقرض مممع‬ ‫زياد ة ‪ ،‬فإن كان رده للزياد ة بل شرط أو بتدمليكمم ه إياهمما بنحممو نممذر أو هبممة ‪ ،‬أو كممان‬ ‫الخذ ل ه حق ف بيت الال فأخذها ظفراً ونوه فحلل وإل فل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل توز معاملة الكفار بالربا ‪ ،‬ول تعالطي ه منهم مطلقاً كالسلدمي‬ ‫لنمم ه كدممما وقيممل‪ :‬لم يمّل فم شمريعة وقممط ‪ ،‬وتعممالطي الكسممب الدنم أهممون ممم ن الريا ‪ ،‬لنمم ه‬ ‫كسب مّر م ل يليق تعالطي ه بأحد أبدًا‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬التدمممر كلمم ه جنممس وإن اختلممف أن مواع ه وبلده ‪ ،‬والممب مثلمم ه ‪ ،‬والممذر ة‬ ‫كممذلك ‪ ،‬ول ع مب ة بمماختلف الل موان ‪ ،‬فحينئممذ لممو بمماع خسممة مكاييممل ذر ة ح مراء بدمسممة‬ ‫بيرضمماء إلم أجممل لم يصممح ‪ ،‬إذ الهشممرط فيدممما إذا اتفممق النممس اللممول والتقممابض والدماثلممة‬ ‫كدما هو معلو م‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ممم ن الطع مو م ممما يؤكل مممع غيممه كالفلفممل والقرفة وسائر التوابممل أي‬ ‫الب ممازير ‪ ،���أو للت ممداوي ك ممالزعفران أو الص ممطكي واللب ممان والهليل ممج والزنبي ممل وبممزر الفج ممل‬ ‫والبصممل ‪ ،‬وأدهممان البنفسممج والممورد واللبممان والممروع وهمو الممار عنممدنا ‪ ،‬والطي م الرمن م ل‬ ‫الراسممان ول الالمم ‪ ،‬والممروع نفسمم ه والممورد ومماؤه والصممدمغ ‪ ،‬وألط مراف وقرضممبان العنممب وإن‬ ‫أكلت رلطبة ‪ ،‬ول مسك وعنب وعود ‪ ،‬ول مسموس حمب ذهمب لبم ه ‪ ،‬ول وقهشمر ل يؤكل‬ ‫بيئت ه كقهشر الب ‪ ،‬كدما أفت ب ه اب ن حجر الثان ول نالة اهم وقلئد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬الفرق بي الصحيح والكسر أن الصممحيح هممو الرضممروب ‪ ،‬والكسمر‬ ‫وقطعة نقر مرضروب وقطعت بالقراض أجزاء معلومة ‪ ،‬أما نو الرباع فهممي نقممود صممحيحة ‪،‬‬ ‫وأما نو القاصيص والذهب الهشعور والكسر فالعقد با بالطل للجهل بقيدمتها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬يهشتط ف بيع المذهب بالممذهب والفرضممة كممذلك اللمول والتقممابض‬ ‫والدماثلة ‪ ،‬فلو باع صابوناً بنقد لم يهشممتط شمميء ممم ن ذلممك ‪ ،‬وإن بمماع مائمة وقمرش ورلطل‬


‫صابون مثلً بائة وعهشري ن وقرشاً مؤجلة كان م ن الربا الر م البالطل شرعاً لفقممد الهشممرط ‪،‬‬ ‫وإن باع ه الصابون وحده بدراهم مؤجلة وأوقرض ه الدراهم إل أجل وليس في ه جمّر منفعممة‬ ‫للدمقممرض ول ووقمع شممرط عقممد ف م عقممد صممح الكممل ‪ ،‬لكمم ن إن توالطمملآ عليمم ه وقبممل العقممد‬ ‫كممره كسممائر اليممل الصخرج ة عمم ن الرب ا ‪ ،‬ووقيممل يفسممد ‪ ،‬كدممما لممو توالطمملآ علممى أن يقرض ه‬ ‫دراهم وينذر ل ه بزياد ة مم ن نمموع السممتقرض أو غيمه ‪ ،‬أو يسممتأجر منمم ه وقطعممة بمال يسممي‬ ‫يسممتحق عينهمما مممد ة بقمماء الممدي ن القممرض بممذمت ه ‪ ،‬أو يردهمما علممى السممتقرض بممأجر ة تقابممل‬ ‫تلممك الزيم اد ة ‪ ،‬وك ذا ل ممو اش ممتى من مم ه برض مماعة بثدم مم ن غ ممال ث م باعه مما بثدم مم ن رخيممص وهمو‬ ‫السدمى ببيع العينة فيصح الكل ‪ ،‬حيث توفر ت الهشروط مممع الكراهممة خروج اً ممم ن خلف‬ ‫ممم ن منعمم ه ‪ ،‬والكراهممة عنممدنا تنزيهيممة ‪ ،‬وعنممد النفيممة ترييممة ‪ ،‬وللدمالكيممة والنابلممة تفصمميل فم‬ ‫ذلممك اه مم‪ .‬وف ي بعممد نممو ممما تقممد م‪ :‬وه ذا ف م حكممم الظمماهر ‪ ،‬أممما حكممم ممم ن لطلممب‬ ‫العاملممة للممدار الخ مر ة فدمبن م علممى القاصممد ‪ ،‬فممإذا وقصممد معطممي نممو الممدراهم أو الطعمما م‬ ‫بالنذر التوصل إل الزياد ة الرمة بقول ه علي ه الصل ة والسممل م‪" :‬كممل وقممرض جممر نفعماً فهممو‬ ‫ربا" فقصد فاسد وووقع ف الهشبها ت ‪ ،‬فليس كل حكم يكم الاكم بصحت ه ل مؤاخذ ة‬ ‫بباشرت ه إل إن وافق الظاهر البالط ن ‪ ،‬وأما لو خالف ه فإنا هو وقطعة نار يقطعها الاكم‬ ‫لممذلك الفمماجر ‪ ،‬ووقد حممذر العلدممماء ممم ن هممذه العممامل ت وجيممع اليممل الربويا ت ‪ ،‬كدممما فم‬ ‫النصائح والدعو ة التامة للقطب الداد‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬أعطاه شصخص مائة وقرش وشرط عليم ه أن يعطيم ه فم كمل عهشمر ة‬ ‫وقروش مائة رلطل تراً عيم كمل سممنة ‪ ،‬وأخممذ منم ه نلً صممور ة عهمده واسمتدمر علممى ذلمك‬ ‫ول يممر بينهدممما عقممد بيممع فم النصخممل لم يصممح جيممع ذلممك ‪ ،‬ول يسممتحق التدمممر الممذكور‬ ‫والال ما ذكر ‪ ،‬بل يرجع لصمماحب ه وليممس لعطمي الممدراهم إل دراهم ه فقممط ‪ ،‬ويب علممى‬ ‫ممم ن لمم ه وليممة ممم ن ذي شمموكة زجر متعممالطي هممذه العاملممة وقبممح الم فاعلهمما ‪ ،‬فكممم دنممس‬ ‫الدي ن لطغا م الناس ودنس ف كثي م ن الحكا م‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬أعطممى نممو ال مراث لطعام ماً وت راً إل م الممذاذ ‪ ،‬فعجممز الممدي ن عمم ن‬ ‫الوفاء ‪ ،‬فاتفق هو والدائ ن على أن وقيدمت ه كذا وكتباه ف الذمة ل يصح لن ه بيممع ديمم ن‬ ‫بممدي ن وه و بالطممل ‪ ،‬كدممما أفممت بممذلك أحممد مممؤذن باجممال ‪ ،‬واليلممة ف م ذلممك أن يممبىء‬ ‫الممدائ ن الممدي ن ب مراء ة صممحيحة ‪ ،‬ث م ينممذر لمم ه نممذراً صممحيحاً بقممدر ممما تراضمميا عليمم ه ‪ ،‬فدممما‬ ‫يعل ه أهل الكيل عند تعذره بفرضة بالطل ‪ ،‬بمل وجيممع صمور الكيممل ممع أهممل الربا مبنيمة‬ ‫على جرف هار ‪ ،‬خصوصاً ف بيع نل ل يثدمر فالذر منها ‪ ،‬وأما السمتبدال عدمما فم‬ ‫الذمة بعوض حاضر فصحيح بهشرولط ه العروفة‪.‬‬


‫]فائممد ة[‪ :‬الردب مكيممال معممروف بصممر وهو أربعممة وسمتون من ماً ‪ ،‬وذلممك أربعممة‬ ‫وعهشرون صاعاً نبوية اهم تووقيف‪ .‬وال ن رلطلن اهم صحا ح‪.‬‬ ‫الخيار‬ ‫]فائد ة[‪ :‬إذا انعقد البيع ل يتطرق إلي ه الفسمخ إل بأحمد سمبعة أسمباب‪ :‬خيمار‬ ‫اللممس ‪ ،‬أو الهشممرط ‪ ،‬أو العيممب ‪ ،‬أو خلممف الهشممرط كممأن شمرلط ه كاتبماً فممأخلف ‪ ،‬والوقالممة ‪،‬‬ ‫والتحالف ‪ ،‬وتلف العي وقبل القبض اهم مدموعة البيب لط ه اب ن عدمر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ضابط خيار العيب هو ما نقص العي أو القيدمممة نقصماً يفممو ت‬ ‫بم ه غمرض صمحيح ‪ ،‬والغمالب فم جنممس ذلممك المبيع عممدم ه ‪ ،‬وهو عما م فم اليموان وغيممه ‪،‬‬ ‫فدممم ن عيمموب الي موان عممد م أكلمم ه علف ماً ‪ ،‬الغممالب ف م جنممس ذلممك الي موان أكلمم ه لمم ه ‪ ،‬وإن‬ ‫كممان ذلممك الي موان ممم ن بلممد ل يوج د فيهمما ذلممك العلممف فيدممما يظهممر لهشممدمول الرضممابط‬ ‫الذكور ‪ ،‬وم ن عيوب غي اليوان اختصاص الدار بنزول الند وماور ة القصمماري ن أو علممى‬ ‫س ممطحها م ممرى م مماء لغي ممه ‪ ،‬أو بق ممرب الرض وق ممرود تأك ممل زرعه مما وتنج ممس م مما ينقص مم ه‬ ‫الغسل أو ل ه مؤنة ‪ ،‬وظهور رمل تت أرض تراد للبناء ‪ ،‬أو أحجار ترضر الغممرس والممزرع‬ ‫وحوضة بطيخ‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬اشتى دابة ل ترب للسناو ة ‪ ،‬فلدما علدمها ل تسنها بل بركت ف‬ ‫القممود فل خيممار ‪ ،‬إذ العيممب الثبممت للممرد هممو ممما وجد عنممد البممائع ‪ ،‬وكون الدابممة تسمم ن‬ ‫عدمممل كممذا أو ل تسممن ه ل يقترضممي ه العقممد عنممد اللطلق ‪ ،‬وهمذا بلف ممما لممو علممم‬ ‫ثمموراً لسممناً فلممم يسممنها فبمماع ه لاهممل بممذلك فلمم ه اليممار إن كممانت السممناو ة أظهرالقاصممد‬ ‫من ه ف تلك الناحية‪ .‬وقال ه أبو مرمة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى بممذراً فممادعى وقبممل بممذره أنمم ه ل ينبممت ‪ ،‬فممإن علممم عممد م‬ ‫إنبممات ه بقممول خممبيي ن خي م بي م الفسممخ والجمماز ة بل أرش ‪ ،‬ول نقممول يبممذر وقليلً ليعلممم‬ ‫النبا ت وعدم ه ‪ ،‬إذ بمذلك يتلمف بعمض المبيع الموجب عمد م المرد ‪ ،‬فمإن عمد م المبيان أو‬ ‫اختلفا صدق الهشتي بيدمين ه ‪ ،‬كدما لو رأى عيناً فاشتاها بعد مد ة وادعممى تغيها ‪ ،‬وإن‬ ‫بذره فلم ينبت مع صلحية الرض للنبا ت وتعذر إخراج ه ‪ ،‬أو صمار ل وقيدممة لمم ه ‪ ،‬أو‬ ‫حممدث بمم ه عيممب وادعممى عممد م إنبممات ه فلمم ه أرش ه فقممط ‪ ،‬وه و ممما بي م وقيدمتمم ه نابت ماً وغي م‬ ‫نابت ‪ ،‬كدم ن اشتى شا ة على أنا لبون فدماتت وقبل العلم بذلك وحلممف الهشممتي علممى‬ ‫أنمما غيم لبممون وإلطلق ابمم ن الزنبممور غمر م البممائع جيممع ممما خسممره الهشممتي ‪ ،‬والناشممري غمر م‬ ‫أجمر ة البمماذر فم غايممة البعممد ‪ ،‬ومل ممما ذكر إن ووقع الهشممرط فم صمملب العقممد فل أثممر‬ ‫للدموالطممأ ة وقبلمم ه ‪ ،‬كدممما أن ملمم ه أيرض ماً إن اتفقمما علممى صمملحية الرض للنبمما ت أو ثبممت‬


‫ببينة ‪ ،‬وإل فلو أوقا م البائع بينة بصلحية البذر للنبا ت وعد م صمملحية الرض والهشممتي‬ ‫عكس ه تعارضتا وصّد قم الهشتي‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى جارية فقيممل لمم ه إنما تصممرع ‪ ،‬فقممال للبممائع‪ :‬هممل بما صمرع؟‬ ‫فق ممال ل ول ش مميء م مم ن العي مموب ‪ ،‬وإن ح ممدث ب مما ش مميء ف ممدركي ‪ ،‬فح ممدث ب مما الص ممرع‬ ‫فممالقول وقممول البممائع بيدمينمم ه علممى وفق جمواب ه ممم ن أنمم ه أوقبرضممها الهشممتي سممالة ممم ن الصممرع ‪،‬‬ ‫أو أنمم ه أوقبرضمم ه إياهمما و ممما بمما عيممب ‪ ،‬ول يكفممي اللممف علممى نفممي العلممم بممل ل بممد‬ ‫ممم ن القطممع ‪ ،‬ويموز لمم ه اعتدممماداً علممى ظمماهر السمملمة ممما ل م يغلممب علممى ظنمم ه خلفمم ه ‪،‬‬ ‫وحينئذ يثبت بلف ه عد م الرد فقط ل حممدوث العيممب عنممد الهشممتي ‪ ،‬فلممو تقممابل فطلممب‬ ‫البم ممائع أرش الصم ممرع حلم ممف الهشم ممتي أن الصم ممرع ل م م يم ممدث عنم ممده ‪ ،‬وأمم مما تم ممدارك البم ممائع‬ ‫للدمهشتي بالعيب الادث بعن أن ه يمرد بم ه فهشمرط فاسمد ‪ ،‬بمل لمو وجد ذلمك وقبمل لمزو م‬ ‫العقممد أفسممده ‪ ،‬فلممو اتفقمما علممى ش مرلط ه وادعمماه أحممدها وقبممل اللممزو م والخممر بعممده ص مّد قم‬ ‫مدعي الصحة أي وهو الثان‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬اشتى جارية ث ادعى أنا حر ة ‪ ،‬فإن أثبتها بعدلي ‪ ،‬أو أوقر لم ه‬ ‫البائع ‪ ،‬أو نكل فحلف هو الردود ة بأن بطلن البيع وإل فل‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬اشمتى جارية فاسمتبأها ثم زوجهما عبمده فظهمر بما مايمل الدممل‬ ‫فممأعلم البممائع بمم ه فممأنكر وقممدم ه ‪ ،‬ث م بعممد سممتة أشممهر ونصممف ممم ن الهش مراء وخسممة ونصممف‬ ‫ممم ن التزويمج ولمد ت تام ماً فتافعمما إل م المماكم صممدق البممائع بيدمينمم ه علممى البممت كدممما لممو‬ ‫ادعممى س مروقتها ‪ ،‬ومما وقممال ه بعممض أهممل العصممر ممم ن أن البممائع يصممدق ف م هممذه بل يي م‬ ‫لن أوقل الدمل ستة أشهر ‪ ،‬فإذا زاد لق الهشتي وقطعمًا‪ .‬أخمذاً ممما وقممالوه فم العممد ة فل‬ ‫وج ه لمم ه بممل ت مّور منمم ه ‪ ،‬إذ ممم ن العل مو م أن العيمموب إممما أن ل يكمم ن حممدوثها كهشممجة‬ ‫مندملممة والممبيع أمممس فيصممدق الهشممتي بل ييمم ‪ ،‬أو عكسمم ه كجمر ح لطممري والممبيع والقبممض‬ ‫منم ممذ سم ممنة فيصم ممدق البم ممائع بل يي م م إذ يقطم ممع ب مما ادعم مماه ‪ ،‬أو يكم مم ن الم ممدوث والقم ممد م‬ ‫فيصدق بيدمين ه ‪ ،‬إذا تأملت ذلك علدمممت وقطعماً أن الدمممل هنما مما يكم ن وقمدم ه كمالبص‬ ‫والسمروقة بممل أول ‪ ،‬لنمما إذا نظرنا لغممالب الدمممل وندور الممولد ة فم الوقممل ظهممر لنمما وقمو ة‬ ‫صدق دعوى الهشتي وقدم ه ‪ ،‬وما استدل ب ه البعض م ن لوق الدمل بالفراش واستحقاق‬ ‫الوصية ف مثل هذه الصور ة ووقاس عليهدما هذه فليس بنمماهض لختلف البممابي ‪ ،‬إذ ل‬ ‫بد م ن القطع هنا بلف ه هناك فتأمل ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى حمماراً فوجد بم ه ظلعماً فقممال البمائع كممان بمم ه فممبىء ‪ ،‬فممإن‬ ‫اتفقمما علممى ووقموع الممبيع بعممد مممد ة يغلممب علممى الظمم ن زوالمم ه فيهمما بالكليممة بقممول عممدلي‬ ‫خبيي ن كسنة ‪ ،‬فدما ظهر عند الهشتي عيب حادث ل رّد ب ه ‪ ،‬وإن ادعى البائع عمموده‬


‫بعممد مرضممي الممد ة الممذكور ة والهشممتي وقبلهمما وقرضممى لممذي البينممة ‪ ،‬فممإن ��وقاممما بينممتي فممالظهر‬ ‫تقممدي بينممة البممائع كدممما أفممت بمم ه العدمرانمم ‪ ،‬فيدممما لممو شممهد ت بينممة أن فلنممة ولد ت سممنة‬ ‫ثلث عهش مر ة ‪ ،‬وأخممرى سممنة ثنممت عهش مر ة ‪ ،‬أنمما تقممد م الثانيممة لن معهمما زياد ة علممم بإثباتمما‬ ‫الولد ة ف ووقت تنفيم ه الول ‪ ،‬همذا إن لم يكمم ن الختلف فم ووقت عممود الظلمع ‪ ،‬وإل‬ ‫كأن شهد ت بينمة الهشمتي فم رمرضمان وقبمل مرضمي المد ة مم ن برئ ه ‪ ،‬وبينمة البمائع فم ذي‬ ‫القعد ة بعدها وقدمت الول لنا ناوقلة ‪ ،‬والخرى مستصحبة بقاء البء إلم ذي القعممد ة ‪،‬‬ ‫كدممما لممو لم تكمم ن بينممة لحممد ‪ ،‬فممإن لم يوجد الممبيان صممدق الهشممتي ‪ ،‬إذ البممائع موافممق‬ ‫على وجود العيمب وم ّدع براءتم ه فم ووقت ينفيم ه الهشمتي والصمل عمدمها ‪ ،‬نعمم إن اتفقما‬ ‫على برئ ه ف ووقت كذا واختلفا ف عوده صدق البائع بيدمين ه ‪ ،‬ولو اختلف أهممل المب ة‬ ‫ف الد ة عدمل بالخي ث الكثر ث ب ن أثبت العود ف الد ة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬اشتى شا ة وضرعها حافل باللب ‪ ،‬ث بان نقص ه صدق البائع بيدمينم ه‬ ‫أن ه ما ترك حلبها لجمل الغمرر بكمثر ة اجتدمماع ه ‪ ،‬ول مرضمت ممد ة مم ن عماد ة حلبهما فلمم‬ ‫تلب ليدخل سهوه إذ التصرية تثبت مع السهو أيرضماً ‪ ،‬ولو اشممتى شمميئاً فوجده معيبماً‬ ‫فل ه حبس ه إل استداد مثن ه ‪ ،‬نقل ه الرافعي ع ن التول وأوقره خلفاً لا يمموه ه كل م الغرب‬ ‫اهم أحد مؤذن اهم مدموعة البيب لط ه‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم عيوب الروقيق فقال‪:‬‬ ‫مثانية يعتادها العبد لو يتب <> بواحد ة منها يرّد لبائع‬ ‫زنا وإباق سروقة ولوالطة <> وتكين ه م ن نفس ه للدمرضاجع‬ ‫وردت ه إتيان ه لبهيدمة <> جنايت ه عدمداً فجانب لا وع‬ ‫اهم بج‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬اشتى أثواباً فالطلع على عيب فيها بعد بيع بعرضها ‪ ،‬فإن كان‬ ‫العيمب فم الباوقيمة فلم ه الرش علممى ممما رجحمم ه ابم ن حجمر ‪ ،‬خلفماً للعبمماب وم ن تبعمم ه أو‬ ‫فم الممت باعهمما ‪ ،‬فليممس لمم ه الرش حممت ييممأس ممم ن الممرد أو فيهدممما فلكممل حكدممم ه ‪ ،‬وليممس‬ ‫ل ه رد بعمض الممبيع مطلقماً ‪ ،‬وإن تعمذر رد البمماوقي إل برضا البمائع ‪ ،‬نعممم إن بمماع البعمض‬ ‫ممم ن البممائع ث م الطلممع علممى عيممب ف م البمماوقي فلمم ه رده علممى ممما وقممال ه القاضممي والسممنوي ‪،‬‬ ‫ويص ممل الي ممأس م مم ن ال ممرد ال مموجب للرش بتل ممف ال ممبيع كل مم ه وك ذا بعرض مم ه ‪ ،‬فيدم مما ينق ممص‬ ‫بممالتبعيض ول يممرض البممائع بممرد البمماوقي حسماً كدممموت ه أو شممرعاً كعتقمم ه ‪ ،‬ولو وف بالهشممرط‬ ‫م ن البائع أو كان م ن يعتمق علمى الهشمتي وووقفم ه وتزوي ه وإيلد الممة ‪ ،‬وبدوث عيمب‬ ‫عند الهشتي ولو بفعل البائع وإن رجى زوال ه ‪ ،‬أو الهشتي من ه إن أيس م ن زوال ه ولو‬ ‫ظن ماً كب مّل الث مموب ‪ ،‬وإن مما ل م نفص ممل ف م العي ممب ال ممادث عن ممد الهش ممتي الول لن ال ممرد‬


‫فموري ‪ ،‬فمإذا تعمذر حمالً اسمتحق أرش القمدي ‪ ،‬وم ن ثم لمو حمدث عنمده عيمب وزال ثم‬ ‫الطلع على العيب فل ه الرد‪.‬‬ ‫قبض المبيع والستبدال‬ ‫)مسألة(‪ :‬البيع وقبل وقبرض ه مم ن ضمدمان البمائع أي الالمك ‪ ،‬وإنما عقمد وكيلم ه أو‬ ‫وليمم ه فينفس ممخ العق ممد بتلف مم ه أو إتلف الب ممائع لمم ه ‪ ،‬ويثب ممت اليممار بتعيين مم ه أو تعييممب غي م‬ ‫الهشتي ‪ ،‬وإن وقال للبائع‪ :‬أودعتك إيمماه ‪ ،‬أو عرض ه البممائع علمى الهشمتي فمامتنع مم ن وقبمول ه‬ ‫ما ل يرضع ه بي يدي ه ويعلم ب ه ول مانع ل ه من ه ‪ ،‬وقال ه ف التحفممة والنهايممة ‪ ،‬ووقال أبممو‬ ‫مرمة‪ :‬ولو امتنع الهشتي م ن القبض ول حاكم فل سبيل لسقاط الرضدمان‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬اشممتى حمماراً بهشممرط اليممار لدممما أو لحممدها فدممما ت ف م مممد ة‬ ‫اليار ‪ ،‬فإن كان بعد وقبض الهشتي فدم ن ضدمان ه وإل فدم ن ضدمان البائع‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى جارية فافترضممها وقبممل وقبرضممها صممار وقابرضماً منهمما بنسممبة ممما‬ ‫نقممص الفترضمماض ممم ن وقيدمتهمما ‪ ،‬وامتنممع بممذلك الممرد القهممري لممو وجد بما عيبماً وقمدياً ‪ ،‬فلممو‬ ‫تلفممت وقبممل القبممض لزم ه ممم ن الثدممم ن ممما نقممص ممم ن وقيدمتهمما ول ه ممم ن أرش العيممب القممدي‬ ‫مثلمم ه ‪ ،‬فلممو نقممص بافترضاضمم ه ربع وقيدمتهمما لزم ه ربع الثدممم ن ول ه ربع أرش القممدي ‪ ،‬والكممم‬ ‫فيدممما إذا بقيممت ووقبرضممها كممالكم فيدممما إذا الطلممع الهشممتي علممى عيممب بعممد القبممض ووقد‬ ‫حدث عنده عيب آخر اتفاوقاً واختلفاً وإجابة لطالب المساك‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬التصخلية هي أن يك ن البائع الهشتي م ن العقمار المبيع ‪ ،‬ممم ن نمو‬ ‫أرض وشجر ودار مع تسليم مفتاح ه وفراغ ه م ن جيع أمتعة غي الهشممتي ‪ ،‬كممأن يقممول‪:‬‬ ‫خليت بينك وبين ه ‪ ،‬ويهشتط ف الغالب مع الذن ف القبض مرضّي زم ن يكمم ن الوصول‬ ‫إلي ه عاد ة ‪ ،‬ومعلو م أن وقبض النقول يصل بنقل ه والتصخليممة كدممما ذكر فم القطممع والعهممد ة‬ ‫بالسوية ل يفتق الكم‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬اشممتى ممماء صممهريج ممم ن نمماظر السممجد فبمماع بعرضمم ه وبقممي البمماوقي‬ ‫فح ممدث س مميل مل الص ممهريج ‪ ،‬ف ممإن ل م يص ممح ال ممبيع لفق ممده ش مرلط ه فدم مما وقبرضمم ه ممم ن ال مماء‬ ‫كالغصوب فيده باوقياً ومثل ه تالفاً ويستد الثدم ن ‪ ،‬وإن صمح بمأن وجد ت شمرولط ه ‪ ،‬ومنهما‬ ‫أن يعلممم العاوقممدان عدمممق الصممهريج لتووقممف علممم المماء عليمم ه ‪ ،‬فإممما أن يقبممض كممل المماء‬ ‫بالنقل ث يرده إل الصهريج فيصي حينئذ شريكاً بالباوقي ول خيار ‪ ،‬وإما أن ل يقبض‬ ‫إل ما باع ه فل ه اليمار فيدمما لم يقبرضم ه فم الظهمر ‪ ،‬فمإن أجماز صمار شمريكاً وإل لزم ه‬ ‫م ن الثدم ن وقسط ما وقبض م ن الاء‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يصممح بيممع الممدي ن الؤجل بممأنقص منمم ه حممالً ممم ن جنسمم ه ممم ن‬ ‫الدي ن أو غيه ربوياً أو غيه ‪ ،‬كدما لو صال م ن عهشر ة مؤجلة على خسممة حالممة لنمم ه‬ ‫جعل النقص ف مقابلمة اللمول وهو ل يمل ‪ ،‬نعمم يموز شمراء المدي ن بهشمروط السمتبدال‬ ‫ولو عجل الؤجل صح الداء‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ي ك(‪ :‬الف ممرق بي م الثدم مم ن والثدم مم ن ه ممو أن مم ه حي ممث ك ممان ف م أح ممد‬ ‫الطرفي نقد فهممو الثدممم ن والخممر الثدممم ن ‪ ،‬وإن كانما نقمدي ن أو عرضي فمالثدم ن ممما دخلتم ه‬ ‫البمماء ‪ ،‬وفائممد ة ذلممك أن الثدممم ن يمموز السممتبدال وه و العتيمماض عنمم ه بلف الثدممم ن ‪ ،‬زاد‬ ‫ي‪ :‬وشروط الستبدال عهشر ة ‪ ،‬كون ه ع ن الثدم ن وأن ل يكممون مسمملدماً فيم ه ول ربوي اً بيمع‬ ‫بثل ه ‪ ،‬وأن يكون بعد لزو م العقد ل ف ممد ة اختيمار اللمس أو الهشمرط ‪ ،‬وأن ل يكمون‬ ‫البممدل حممالً وبصمميغة إيمماب ووقبممول صممرية كأبممدلتك وعّوضممتك ‪ ،‬إو كنايممة كصخممذه ‪ ،‬وأن‬ ‫يعيم البممدل فم اللممس ‪ ،‬وأن يقبرضمم ه إن اتفممق هممو والممدي ن فم علممة الربا ل إن اختلفمما‬ ‫ك ممذهب ب ممأرز ‪ ،‬وأن تتحق ممق الدماثل ممة فم م ربم وي بنس مم ه ك ممذهب بثل مم ه ‪ ،‬وق ممال ه ) م ر( وهممو‬ ‫الحمموط‪ .‬ووقال ابمم ن حجممر‪ :‬ل يهشممتط وأن ل يزيد البممدل علممى وقيدمممة الممدي ن يمو م الطالبممة‬ ‫ببلده إن وجب إتلف أو وقرض ‪ ،‬فلو أخذ ربية فرضمة بائمة وستي دويداً مؤجلمة ‪ ،‬فمإن‬ ‫كان بصيغة البيع صح وجاز الستبدال عن ه بذه الهشروط أو بصيغة القرض فل‪.‬‬ ‫بيع الصول والثمار‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يدخل ف بيع الرض البناء والهشممجر ‪ ،‬فلممو كممانت أرض مهشممتكة بيم‬ ‫اثنيم م ولح ممدها فيه مما ن ممل خ مماص أو حص ممت ه فم م النصخ ممل أك ممثر منه مما فم م الرض فب مماع‬ ‫الرض مطلقاً دخل وقدر حصة الرض م ن النصخممل ل كممل النصخممل خلفماً لبعرضممهم ‪ ،‬اه م‬ ‫تفممة وسم وع ش‪ .‬ووافقهممم أبممو مرمة وقممال‪ :‬ول يممدخل شممرب الرض فم بيعهمما إل إن‬ ‫نص علي ه كالوصية با ‪ ،‬وف التحفة‪ :‬ويلحق بممالبيع كممل ممما ينقممل اللممك كالبممة والووقف ‪،‬‬ ‫ل نممو الره ن والجممار ة والتوكيممل اه مم‪ .‬ووقمال ع ش عمم ن سممم‪ :‬إذا بمماع الوكيممل مطلق ماً أو‬ ‫ول اليتيم دخل ما يدخل لو باع الالك اهم جل‪.‬‬ ‫معاملة الرقيق‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يل مز م العبممد الممأذون لمم ه ف م التجممار ة الكتسمماب لوفماء الممدي ن‬ ‫كممالفلس خلف ماً لبمم ن الرفعممة ‪ ،‬نعممم إن عصممى بسممبب ه لزم ه ليصخممرج عمم ن العصممية ‪ ،‬وبفممرض‬ ‫ ت الكتساب ‪ ،‬لن كسممب ه بعممد الجممر ل يتعلممق بمم ه ديمم ن‬ ‫وجوب ه مت باع ه السيد ل يتأ ّ‬ ‫العاملة‪.‬‬


‫)مسألة(‪ :‬ما فوت ه العبد على غي سيده ل ه ثلثة أحوال ‪ ،‬لنمم ه إممما أن يتعلممق‬ ‫بروقبت ه فقط بعن أن ه يباع في ه إن لم يفمده سميده بالوقمل مم ن وقيدمتم ه والمال وذلمك فيدمما‬ ‫إذا جن م علممى غيممه ‪ ،‬أو فممو ت مممالً بغي م رض اه أو برض اه وهو غي م رش يد أو بممذمت ه‬ ‫فقممط ‪ ،‬بعنم أنمم ه ل يطممالب بمم ه حممت يعتممق وهو ممما فمّوت ه بممإذن مممالك ه الرشيد ممم ن نممو‬ ‫ممبيع ووقرض وأجمر ة مقبوضة ‪ ،‬كدمهمر ومؤن وضدمان بل إذن مم ن السميد فم الكمل ‪ ،‬نعمم‬ ‫إن بقممي الممال أو بعرضمم ه رد علممى مممالك ه أو بمما ف م يممده ممم ن تممار ة مممأذون لمم ه فيهمما‬ ‫وكسب ه ث ما زاد بذمت ه ‪ ،‬وذلك فيدما كان م ن غي الناية بإذن السيد والالك الرشيد‪.‬‬ ‫اختل ف المتعاقدين‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬تبايعا أرضاً ث ادعى أحمدها عمد م معرفة حمدودها وأنكمره الخممر‬ ‫صدق لن الصل صحة البيع ‪ ،‬كدما لو ادعى أحدها عد م رؤية البيع وإن اتفقا على‬ ‫معرفتها ‪ ،‬لك ن ادعى الهشتي أن البيع أكثر ما حمدد لم ه البممائع حلمف كممل يينماً تدممع‬ ‫نفي وقول صاحب ه وإثبما ت وقمول ه ‪ ،‬ثم يفسمخ العقمد أحمدها أو الماكم ‪ ،‬وإن نكمل أحمدها‬ ‫ع ن اليدمي كدما ذكر وقرضى للخر با ادعاه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ونوه ب‪ :‬تبايعا أرضاً ثم ادعمى أحمدها أنم ه ل يعرفهما منمذ ميمز‬ ‫إل م م الن وأوقم مما م شم مماهدي ن بم ممذلك ‪ ،‬فم ممإن أراد معرف م ة وقم ممدرها مم مم ن نم ممو ذرع فل التفم مما ت‬ ‫ل ممدعواه ‪ ،‬إذ معرفم ة وق ممدر العق ممود علي مم ه العيم م ل يهش ممتط ‪ ،‬وإن أراد ع ممد م رؤيته مما الرؤيممة‬ ‫العتم مب ة ‪ ،‬ف ممإن ص ممدوق ه الخ ممر فواض ممح ‪ ،‬وإن ك ممذب ه ف مماختلف فم م ص ممحة العق ممد وفس مماده ‪،‬‬ ‫والصح الفت ب ه تصديق مدعي الصحة وهو مثبت الرؤية ‪ ،‬سمواء البممائع أو الهشممتي ممما‬ ‫لو أوقاما بينمتي ‪ ،‬وأممما الهشمهاد ة المذكور ة فهممي شممهاد ة علممى نفممي غيم مصمور فل التفما ت‬ ‫إليها ‪ ،‬نعم إن شهدا بمأن ه غمائب بحمل كمذا ‪ ،‬أي ويبعمد كمون ه ببلمد الرض البيعمة مم ن‬ ‫بلو�� ه خس سني إل الن ‪ ،‬كانت شهاد ة على نفي مصور فيتتب عليها أثرها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬اشتى نل ت معينة بتدممر مقمدر فم الذممة ‪ ،‬فمإن وصف ه بصمفا ت‬ ‫السملم حمت كمون ه جديمداً جمف علمى الهشمجر ة سمقي بماء الطمر وضدها صمح وإل فل ‪،‬‬ ‫فإن اتفقا على الوصف أو ضده فذاك ‪ ،‬وإن ادعاه أحدها ول بينة أو تعارضتا صممدق‬ ‫مدعي الصحة بيدمين ه ‪ ،‬نعم لو لطلب أحدها الوقالة كان إوقمراراً بصممحة الممبيع ‪ ،‬فل تقبممل‬ ‫دعواه عد م الوصف بعد إل إن ظ ن أن ه ل يهشتط الوصف الذكور وعذر ب ه‪.‬‬ ‫العهدة‬


‫)مسممألة‪ :‬ك(‪ :‬لم أر ممم ن صمر ح بكراهممة بيممع العهممد ة العممروف بممبيع النمماس ‪ ،‬فممإن‬ ‫نممص أحممد علممى الكراهممة فل يبعممد أن يكممون وجههمما إممما إخلف الوعد إن عمز م عليمم ه‬ ‫لنمم ه مكممروه ‪ ،‬أو السممتظهار علممى الهشممتي نظي م ممما علل موا بمم ه كراهممة بيممع العينممة ‪ ،‬ووقمد‬ ‫صمر ح فم التحفممة بكراهممة كممل بيممع اختلممف فم حلمم ه ‪ ،‬كاليممل الصخرجة عمم ن الربا ‪ ،‬وكبيع‬ ‫دور مكممة والصممحف الهش مريفي ل ش مراؤه ‪ ،‬ول تنمماف الكراه ممة لممو وقلنمما بمما ث مواب ووقممف‬ ‫ال ممال العه ممد والص ممدوقة ب مم ه وغيهم ا م مم ن وجم وه ال ممب ‪ ،‬لن الكراه ممة إن مما ه ممي م مم ن حي ممث‬ ‫تع ممالطي ذل ممك ل غي مم ‪ ،‬ووقممد مل ممك العيم م ملكم ماً تامم ماً ‪ ،‬إل إن ك ممان ثم م خلف وق مموي‬ ‫تطلب مراعات ه فينافي ه حينئذ‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬بيع العهد ة العروف صحيح جائز ‪ ،‬وتثبت ب ه الجة شرعاً وعرفاً‬ ‫علممى وقممول القممائلي بمم ه ‪ ،‬ووقمد جممرى عليمم ه العدمممل ف م غممالب جهمما ت السمملدمي ممم ن زم ن‬ ‫وقدي ‪ ،‬وحكدمت بقترضاه الكا م ‪ ،‬وأوقمره مم ن يقمول بم ه مم ن علدمماء السمل م ‪ ،‬ممع أنم ه ليمس‬ ‫م ن ممذهب الهشمافعي ‪ ،‬وإنما اختماره مم ن اختماره ‪ ،‬ولفقم ه مم ن ممذاهب للرضمرور ة الاسمة إليم ه ‪،‬‬ ‫ومع ذلممك فممالختلف ف م صممحت ه ممم ن أصممل ه وف التفريع عليمم ه ل يفممى علممى ممم ن لمم ه‬ ‫إلمما م بممالفق ه‪ .‬وصورت ه أن يتفممق التبايعممان علممى أن البممائع مممت أراد رجوع الممبيع إليمم ه أتممى‬ ‫بثل الثدم ن العقمود عليم ه ‪ ،‬ول ه أن يقيمد الرجوع بمد ة ‪ ،‬فليممس لمم ه الفمك إل بعمد مرضميها ‪،‬‬ ‫ث بعد الوالطأ ة يعقدان عقداً صحيحاً بل شرط ‪ ،‬إذ لو ووقع شممرط العهممد ة الممذكور فم‬ ‫صلب العقد أو بعده ف زم ن اليار أفسمده فليتنبمم ه لممذلك فمإن ه مما يغفممل عنمم ه ‪ ،‬ثم إذا‬ ‫انعقممد الممبيع الممذكور فللدمتعهممد ووارث ه التصممرف فيمم ه تصممرف اللك بممبيع وغيممه ولو بأزيد‬ ‫م مم ن الثدم مم ن الّولم ‪ ،‬ف ممإذا أراد العه ممد الف ممك أت ممى بث ممل م مما ب ممذل ه للدمتعه ممد ‪ ،‬ويرجم ع ه ممذا‬ ‫التعهد على التعهمد منم ه ‪ ،‬فيبمذل لم ه مثمل مما ووقع عليم ه العقمد بينهدمما ويفسمخ عليم ه ‪ ،‬ثم‬ ‫يفسخ هو على العهد الّولم ووارث كل كدمورث ه‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وكل ه آخر ف شراء نلة عهد ة م ن جمع فاشمتاها ثم غمماب أحمدهم‬ ‫وأوقمما م وكيلً ف م تعهممد مممال ه وحفممظ غلتمم ه ‪ ،‬فممأراد الوكيممل فممك النصخلممة الممذكور ة ممم ن وكيممل‬ ‫التعهممد الممذكور ‪ ،‬فممأتى بالممدراهم فقبلهمما الوكيممل وفسممخ لمم ه النصخلممة ل م يصممح ‪ ،‬بممل النصخلممة‬ ‫باوقيممة علممى ملممك التعهممد ‪ ،‬إذ الوكيممل الممذكور إن أخممذها لمموكل ه وهو أحممد العهممدي ن فهممو‬ ‫عقممد فرضممول ‪ ،‬إذ ل يتنمماول التوكيممل بممالفظ العقممود والفسمموخ ‪ ،‬وإن أخممذها لنفسمم ه فلعممد م‬ ‫الذن ممم ن التعهمد لموكيل ه فم المبيع ‪ ،‬بممل ولعمد م الصميغة أيرضماً ‪ ،‬إذ الفسممخ يكممون للدمعهمد‬ ‫ووارث ه ل للجنب ‪ ،‬نعم لو وكل ه أحد العهدي ن ف الخذ فأخذها ل ه بثل الثدم ن صح‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬عهممد أرض اً ث م غرس ها أو زرعهمما بغي م إذن ممم ن التعهممد صممار‬ ‫غاصباً فيلزم ه القلع وإعاد ة الرض كدما كانت ‪ ،‬وأرش نقصها إن نقصت ‪ ،‬وأجرتا نقداً‬


‫مممد ة بقمماء نممو الغممرس ولزم ه وقلعمم ه ‪ ،‬فممإن تفمماوتت الج مر ة ف م الممد ة ضممدم ن كممل مممد ة بمما‬ ‫يقابلهمما ‪ ،‬فممإن بقممي الغ مراس إل م فممك العهممد والممال ممما ذك ر فممالجر ة جيعهمما ممم ن حي م‬ ‫شمغل الرض إلم الفكمماك للدمتعهمد لنما نماء ملكم ه ‪ ،‬وإن اسممتغروقت أضمماف وقيدممة اللمع ‪،‬‬ ‫إذ التعهممد بالعهممد ة ملممك الرض ملك ماً تام ماً ‪ ،‬ول يبممق للدمعهممد إل حممق الوفماء بالوعمد‬ ‫وهو حق مرد ل يقابل بالعواض‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬تعهد بيتاً فاند م بعرض ه ل تلزم ه عدمارت ه ‪ ،‬بمل لمو أعماده كمالول‬ ‫أو دون ه أو زائداً علي ه كان ما أنفق ه علي ه مرضدموماً إل الثدم ن الذي ووقع عليمم ه الممبيع ‪،‬‬ ‫هذا إن كانت العدمار ة ما يدو م وبقيت إل الفك ل نو تطيي‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬غرس التعهد الرض العهد ة ث فكت ‪ ،‬فهو كدما لو فسصخت بعيب‬ ‫أو إوقالممة ‪ ،‬فممإن كممان الممودي ممم ن نفممس الممبيع ول يكمم ن حادثماً بيم الفسممخ وأصممل الممبيع‬ ‫تبع الرض ف الفسخ ‪ ،‬وإل فهو ملك للدمتعهد فيبقى وعلي ه أجر ة الثممل مممد ة بقممائ ه فم‬ ‫الرض ‪ ،‬ش مميصخنا ‪ ،‬والجم مر ة فم م حرض ممرمو ت ه ممي الطع مما م العت مماد ‪ ،‬وإذا ش ممرط أن ل يف ممك‬ ‫العهد إل بعد مد ة معينة اعتب للزو م الفكاك ‪ ،‬ووقد عدمل ب ه بعض وكلء شميصخنا ‪ ،‬وقمال‬ ‫إما م الوجود عبد ال بلحاج ف شراء عهد ة ل ه فقرره مع علدم ه بذلك ‪ ،‬ومثل ذلك لو‬ ‫شممرط أن ل يفكمم ه إل بعممد أن يسممتغل ه التعهممد خريف ماً أو موسمم غيممث ف م الممزرع أو‬ ‫أكثر ال اهم وقلئد‪ .‬ووقول ه‪ :‬والجر ة ف حرضمرمو ت الطعما م ممّر فم ب أنما دراهمم ‪ ،‬وسيأت‬ ‫فم الجممار ة فم ش أيرض ماً أنمما دراهممم مطلق ماً ‪ ،‬وأفممت أبممو وقرضمما م كأحممد بلحمماج بممأن ممما‬ ‫تلممف ممم ن الممال العهممد يسممقط بقسممط ه ممم ن الثدممم ن ‪ ،‬فممإذا سمملم العهممد وقسممط البمماوقي أجممب‬ ‫الخر على الفسخ اهم‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬إذا فسممصخت العهممد ة فممإن كممان بعممد التممأبي فممالثدمر كلمم ه للدمتعهممد أو‬ ‫وقبل ه فللدمعهد ‪ ،‬كدما نقل ه أبو مرمة ع ن علي بايزيد وسكت علي ه ‪ ،‬والراد بالتأبي تهشقيق‬ ‫لطلممع النصخممل ولو واحممد ة فم الممائط كدممما وقممال فم الرشاد والصممل ح والتممأبي والتنمماثر ل‬ ‫الظهور ف بعض ككل إن اتد باغ أي بستان وجنس وعقد‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ممما ت مممدي ن وليممس لمم ه إل أمموال معهممد ة عنممده انقطممع حممق العهممدي ن‬ ‫وبيعت لوفاء دين ه حت لو أرادوا الفمك وقبمل بيعهما وقيمل لمم وقمد تعلمق بما حمق الغرماء‬ ‫وصار ت مرهونة بقمووقهم اه م فتماوى بامرمة‪ .‬وفيهما تعهمد ممالً ثم أجمره سمني معلومة ثم‬ ‫لطمولب بالفسمخ لزم ه حمالً وفاز بمالجر ة السمدما ة مطلقماً ‪ ،‬سمواء كمان السمتأجر البمائع أو‬ ‫غيممه ‪ ،‬وس واء كممانت الجمر ة حالممة أو منجدمممة ‪ ،‬ول يلزم ه أجمر ة الثممل لمما بقممي ممم ن مممد ة‬ ‫الجار ة ‪ ،‬وكذا ف الوقالة الرضة وفسخ الفلس‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬يمموز لقيممم السممجد شمراء دار لمم ه عهممد ة بنظممر الغبطممة والصمملحة ‪،‬‬ ‫ث يكري ه بعد وقبرض ه م ن البائع أو غيه وعند إراد ة الفك يفسخ القيم‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬اشممتى عقمماراً علممى سممبيل العهممد ة ‪ ،‬ثم بعممد لممزو م العقممد اسممتزاد البممائع‬ ‫شمميئاً ممم ن الهشممتي دراهممم أو غيها علممى أن يلحممق ذلممك بممالثدم ن لم يلحممق مطلقماً ‪ ،‬ثم‬ ‫إن ملكمم ه ذلممك بنحممو وقممرض وشمرط عليمم ه أنمم ه مقممد م علممى فكمماك العهممد ة ‪ ،‬أي أنمم ه ل‬ ‫يكون للدمعهد فكاك إل بعد تسليم ما ذكر كان كذلك ‪ ،‬وقال ه اب ن مزروع ‪ ،‬ووقال عبد‬ ‫ال م بلحمماج‪ :‬ل يممب الوفماء بدميممع الهشممروط الصختلفممة بمماختلف الغ مراض واتفاوقهدممما علممى‬ ‫تقدي الدي ن وقبل فسخ العهد ة ل أثر ل ه ‪ ،‬وحينئذ تب الزكا ة ف هذه الدراهم الهشروط‬ ‫تقدمها علممى الفكمماك بهشمرلطها علمى كل القمولي إذ همي كسممائر المديون ‪ ،‬ثم إن كمانت‬ ‫علممى مليممء بمماذل وجبممت حممالً وإل فعنممد وقبرضممها ‪ ،‬نعممم إن فسممخ عقممد العهممد ة وملكمم ه‬ ‫التعهد ثانياً بالدميع لز م الفكاك بالكل اتفاوقاً ول تب في ه زكا ة حينئذ‪.‬‬ ‫السلم والقرض‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم شروط السلم بقول ه‪:‬‬ ‫شروط السلم يا صاحب هي سبعة <> فصخذها لتعرفها بأكدمل معرف ه‬ ‫مكاناً وتقديراً ونوعاً مؤجلً <> وتعيي رأس الال والقدر والصف ه‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬علي ه دي ن لخمر فطمالب ه بم ه فقمال لم ه‪ :‬لمك بم ه علمّي كمذا لطعامماً ‪،‬‬ ‫ث م لطممالب ه الممدائ ن بالطعمما م فقممال‪ :‬ل يل مز م منمم‪ .‬فأحرضممره إل م المماكم وادعممى عليمم ه الطعمما م‬ ‫وأتممى بممط فيمم ه‪ :‬صممدر إليممك كممذا ممم ن الطعمما م وبقممي كممذا ‪ ،‬فقممال القاضممي للدمممدي ن‪ :‬هممذا‬ ‫إوق مرار منممك وحكممم عليمم ه بمم ه ‪ ،‬فحكدممم ه هممذا حكممم بغي م ممما أنممزل ال م تعممال يفسممق بمم ه‬ ‫وينعممزل ‪ ،‬إذ السمملم ل يثبممت بممذلك لعممد م شممرولط ه ‪ ،‬ومنهمما تسممليم رأس الممال فم اللممس ‪،‬‬ ‫ولن مم ه ل يثب ممت ب ممالط إوقم مرار ‪ ،‬وإن ف ممرض أن مم ه خط مم ه أو خ ممط وق مماض موثمموق ب مم ه عل ممى‬ ‫الراجح‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ج(‪ :‬اوقمتض دراهمم مم ن آخمر ‪ ،‬ثم بعمد ممد ة رّد درهيم زائفيم وادعمى‬ ‫أندما م ن الدراهم القتضة صدق بيدمين ه فيدما يظهر لن ه غار م والصل براء ة ذمتمم ه ‪ ،‬هممذا‬ ‫إن ل يلطهدما بال ه وإل صدق القرض‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬اسممتؤجر لدمممل شمميء يوصل ه فم مركبمم ه إلم مكممان كممذا ‪ ،‬وشرط‬ ‫صمماحب الدمممل أن يقرض ه دراهممم إل م أن يممبيع حلمم ه ‪ ،‬فالظمماهر أنمم ه ليممس ممم ن القممرض‬ ‫الر م إن ووقع فم صملب العقمد ‪ ،‬لن النفمع حينئمذ إنما همو للدمقمتض لنم ه المذي شمرلط ه‬ ‫وإن ترض ممدم ن نفع ماً للدمق ممرض ‪ ،‬إذ الق ممرض الفاس ممد ال مر م ه ممو الق ممرض الهش ممروط في مم ه النف ممع‬


‫للدمقرض ‪ ،‬هذا إن ووقع ف صلب العقد ‪ ،‬فإ ت توالطلآ علي ه وقبل ه ول يمذكر فم صملب ه أو‬ ‫ل يك ن عقد جاز مع الكراهة كسائر حيل الربا الواوقعة لغي غرض شرعي‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬أخممذ ربيممة فرضممة بائممة وسمتي دويمداً مؤجلممة ‪ ،‬فممإن كممان بصمميغة‬ ‫القرض أو بل عقد حر م ول يصممح فكممان ربا ‪ ،‬إذ ل يمموز فم القممرض شممرط رّد زائممد‬ ‫على القرض أو بصيغة البيع صح‪.‬‬ ‫الرهن‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ليس لول الرشيد ة أن يرت ن بصمداوقها بغيم إذنما ‪ ،‬إذ ل يتدمكم ن‬ ‫الهشصخص م ن إنهشاء عقد لغيه بغي إذن ه مطلقاً ف الديممد ‪ ،‬ووقياسمم ه علممى جم��از اشمتاط‬ ‫الوكيل الشهاد واليار بغي إذن الوكل فاسد إذ ها لرد الحتياط‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ي(‪ :‬ونموه ب‪ :‬اس ممتعار مصمماغاً ليهنمم ه ف م معي م ب ممإذن مممالك ه جمماز‬ ‫بهش ممرط تعييم م وق ممدر ال ممدي ن وجنس مم ه ونمموع ه وأجل مم ه ‪ ،‬والرتم ن م ممع بقي ممة ش ممروط الرهم ن م مم ن‬ ‫الصيغة وغيها ‪ ،‬فحينئذ يصي العي ضامناً للدي ن وجنس ه ونوع ه وأجل ه ‪ ،‬والرت ن مممع بقيممة‬ ‫شممروط الره ن ممم ن الصمميغة وغيهما ‪ ،‬فحينئممذ يصممي العي م ضممامناً للممدي ن ف م الصمماغ بعممد‬ ‫وقبممض الرت ن لمم ه فيتعلممق الممدي ن بمم ه ‪ ،‬فممإذا حممل ول يمموف ه الراهمم ن بيممع الرهون إن لم يمموف ه‬ ‫مممالك ه بعممد مراجعتمم ه ‪ ،‬ولو تلممف لم يلمز م مممالك ه شمميء لنمم ه لم يرضممدم ن الممدي ن فم ذمتمم ه ‪،‬‬ ‫أممما لممو نقممص ممم ن شممروط الره ن شمميء ‪ ،‬أو ل م يعلممم العي م الرت ن أو وقممدر الممدي ن ‪ ،‬أو‬ ‫زاد الراهمم ن علممى ممما عينمم ه ‪ ،‬لم يصممح الره ن ول يتعلممق بمم ه الممدي ن ‪ ،‬نعممم إن أنكممر الرت ن‬ ‫العارية أو وقال‪ :‬ل أعلمم أنمم ه ملممك ممدعي ه ممع إوقمرار الراهمم ن بم ه أو بنحممو غصممب ه ‪ ،‬حلمف‬ ‫الرت ن كممذلك وأوقممر فم يممده إن صمح الره ن وإل أخمذه مممدعي ه ‪ ،‬وإن أوقممر الرت ن لالممك‬ ‫الصماغ وادعمى إذنم ه فم الرتان وأنكمره الالمك حلمف وأخمذه ‪ ،‬زاد ي‪ :‬وإن ادعمى الراهم ن‬ ‫أن الصمماغ ملكمم ه وأنكممر العاري ة ول بينممة فهممو لمم ن صممدوق ه الرت ن ‪ ،‬ويلممف للخممر يي م‬ ‫النكممار ‪ ،‬وللدمكممذب تليفمم ه أيرضماً إنمم ه ل يلزم ه تسممليدم ه ‪ ،‬فممإن نكممل حلممف الممردود ة وغ ر م‬ ‫لمم ه الرت ن وقيدمتمم ه ‪ ،‬ولو شممرط الرت ن أن الره ن مممبيع أو منممذور لمم ه إن لم يمموف الممدي ن‬ ‫ووقت حلمول ه ووافقمم ه الراهمم ن ومالممك الصمماغ ‪ ،‬فممإن كممان فم نفممس العقممد فسمد الره ن وإل‬ ‫فالهشرط ‪ ،‬وحيث فسد الره ن فقيد الرت ن غاصبة فيرضدمن ه ومنافع ه بأوقصى وقيدمت ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ره ن عيناً بإياب ووقبول ول يقبرضها أو وقبرضها بغيم صميغة بنماء‬ ‫علممى عممد م صمحة العقممود بالعالطمما ة جماز لمم ه التصممرف فيهمما بنحممو بيممع ‪ ،‬ولو وهب لطفلمم ه‬ ‫عيناً ووقبرضها ل ه ث رهنها م ن آخر وأجره إياها بأوقممل ممم ن أجرتا ‪ ،‬فممإن رجع عمم ن البممة‬ ‫باللفظ وقبل التصرف الذكور صح وإل فل لنتفاء شرلط ه ‪ ،‬فلو ادعى الرجوع ل يصممدق‬


‫إل ببينممة ‪ ،‬فممإن ل م تكمم ن حلممف الولمد بعممد كدمممال ه علممى نفممي العلممم ‪ ،‬ولم ه الرجوع علممى‬ ‫الرت ن بأوقصممى الج مر ة ‪ ،‬ولم ه مطالبممة الوالممد أيرض ماً ‪ ،‬أو ادعممى الره ن لنفقممة الطفممل صممدق‬ ‫بيدمين ه ‪ ،‬بلف وصي ادعى التصرف على وفق الصلحة فل يصدق إل ببينة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ارت ن أرض اً فوضع يمده عليهما يسمتغلها مم ن غيم نمذر ول إباحمة‬ ‫م ن الالك لزم ه أوقصى أجر منافع ما وضع يممده عليمم ه منهمما ‪ ،‬فممإن تلفممت الرض حينئممذ‬ ‫لزم ه أوقصممى القيممم ‪ ،‬لن فائممد ة الره ن إنمما هممو التوثق بالممدي ن ليسممتوفي ه ممم ن الرهون عنممد‬ ‫تعذر اليفاء والتقد م ب ه على غيه فقط‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ره ن عيناً وأوقبرضها ث وهبها أو نذر با لخر منجزاً أو معلقاً‬ ‫بصفة وجد ت وقبل فكها ل يصح ‪ ،‬إذ هو منوع م ن التصرف ف الره ن وقبل فكمم ه ‪ ،‬ثم‬ ‫إن تلفت ف يد نو التهب لطالب الرت ن ببدلا ممم ن مثممل أو وقيدمممة ممم ن شمماء ‪ ،‬والقمرار‬ ‫على نو التهب إن علم الال وإل فعلى الراه ن كدما لو تلفت فم يممده ‪ ،‬وإذا انفممك‬ ‫عاد البدل ل ن غرم ه‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬ره ن مصاغاً فتلف بيد الرت ن ‪ ،‬فإن كان بل تقصي بأن وضع ه‬ ‫فم حممرزه الغلممق ول يممدخل غيممه ممم ن يسمتيب فيمم ه لم يرضممدم ن ‪ ،‬وإل ضممدمن ه بقيدمتمم ه يمو م‬ ‫التلف ‪ ،‬ول عب ة بقول الراه ن وقيدمت ه كذا ‪ ،‬ول يسقط بتلف ه شيء م ن الدي ن مطلقًا‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬يممد الرت ن يممد أمانممة فلممو أحرضممر عينماً فقممال الراهمم ن‪ :‬ليسممت هممذه‬ ‫الرهونة صممدق الرت ن بيدمينمم ه أنمما الممت أوقبرضمم ه الراهمم ن إياهمما عمم ن جهممة الره ن ول يقبرضمم ه‬ ‫سمواها كممالوديع وبرىء ظمماهراً وتكممون ملكمم ه ‪ ،‬إذ ممم ن أوقممر بعيم لخممر فكممذب ه تركت فم‬ ‫يد القر يتصرف فيها تصرف اللك‪.‬‬ ‫)مس ممألة‪ :‬ش(‪ :‬أمي م كدمرتم ن وودي ممع أراد س ممفراً لزمم ه إعل م الال ممك أو وكيل مم ه‬ ‫ليعدمل بإذن ه ف السفر ب ه أو ترك ه ‪ ،‬فإن ل يفعل ضدم ن حيث تيسر إعلم ه ول يسمبق‬ ‫منمم ه إذن فم ترك ه عنممد إراد ة السممفر ‪ ،‬فممإن تعسممر دفعمم ه للقاضممي الثقممة ‪ ،‬وعليمم ه إممما وقبمول ه‬ ‫والشممهاد بمم ه أو أمممره بممدفع ه لثقممة وهو أول ‪ ،‬فممإن عممد م المماكم الممذكور دفعمم ه لثقممة ولو‬ ‫امم مرأ ة ‪ ،‬أو أعلدم مم ه بحل مم ه ال ممرز في مم ه وأش ممهد علي مم ه إن ك ممان بي ممث يتدمك مم ن م مم ن أخ ممذه ‪،‬‬ ‫وحينئممذ لممو سممرق ممم ن ال ممرز كدممما ذكمر ل م يرضممدم ن ‪ ،‬ف ممإن تع ممذر الكممل أو خمماف ممم ن‬ ‫الاكم الائر لو دفع ه للثقة لزم ه السفر ب ه إن كان آمناً أو خوف ه أوقل م ن الرضر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ما ت ع ن ورثة وفيهم مجممور وغائب وخلمف بيتماً مرهون اً بممدي ن ‪،‬‬ ‫فإن وقرضاه الورثة وإل باع ه الاكم بإذن الاضر الكامل إن ل يصمّر علممى امتنمماع بثدممم ن‬ ‫الثل أو بأنقص من ه ما يتغاب ن ب ه حالً م ن نقد البلد ولو م ن الرت ن ‪ ،‬فممإن ثبممت أن‬ ‫البيع بدون مث ن الثل ولو بماعتاف الهشمتي بطمل المبيع ‪ ،‬نعمم لمو شمهد ت بينمة بمأن ه مثم ن‬


‫مثلمم ه وقممدمت علممى الخممرى إل إن وقطممع بكممذبا ‪ ،‬ولو عجممز الراهمم ن عمم ن اسممتئذان الرت ن‬ ‫والمماكم فلمم ه السممتقلل بممالبيع علممى الصممح اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬زاد فم التحفممة ‪ ،‬لكمم ن يجممر عليمم ه‬ ‫ف الثدم ن إل الداء‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬ليس للدمرت ن لطلب دين ه مم ن غيم الره ن لرضاه بتعلممق الممدي ن بمم ه‬ ‫كدما نقل ع ن الما م ‪ ،‬نعم إن بيع ف الدي ن ول يف ب ه فلمم ه كموارث ه لطلممب الزائممد مم ن‬ ‫الراه ن أو تركت ه ‪ ،‬فإن ادعى ورثة الراه ن أن ه ل يلمف سمموى العيم الرهونة فلم ه تليفهممم‬ ‫حينئذ على نفي العلم ‪ ،‬فلو باع الرت ن الره ن بمإذن بعمض الورثة صمح فم حصمت ه فقمط‬ ‫فلغي ممه الكام ممل ‪ ،‬وول م الج ممور لطل ممب رفم ع ي ممد الهش ممتي ع مم ن حص ممت ه وتس ممليم م مما علي مم ه‬ ‫للدمرت ن اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬وعبممار ة التحفممة ووقرضممية هممذا أنمم ه ل يلمز م الراهمم ن التوفيممة ممم ن غيم الره ن‬ ‫وإن لطلبمم ه الرت ن ووقمدر عليمم ه ‪ ،‬وبم ه ص مّر ح الممما م ‪ ،‬واستهشممكل ه ابمم ن عبممد السممل م بوج وب‬ ‫الداء فمموراً ‪ ،‬ويدمممل كل م الممما م علممى تممأخي يسممي ‪ ،‬واختممار السممبكي وجوب الوفاء فمموراً‬ ‫م ن الره ن أو غيه ‪ ،‬فلو كان غيه أسرع ولطلب ه الرت ن وجب وهو متج ه اهم‪.‬‬ ‫تعلق الدين بالتركة‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ينمدب أن يبممادر بقرضماء ديم ن اليممت مسممارعة فمك نفسمم ه ممم ن حبسمها‬ ‫عمم ن مقامهمما الكري كدممما ورد ‪ ،‬فممإن لم يكمم ن بالتكة جنممس الممدي ن أو لم يسممهل وقرضمماؤه‬ ‫سممأل الممول وك ذا الجنممب الغرم اء أن يتممالوا بمم ه عليمم ه ‪ ،‬وحينئممذ فت مبأ ذمممة اليممت بجممرد‬ ‫رضاهم بصيه فم ذممة نمو المول ‪ ،‬وينبغممي أن يللموا اليمت تليلً صمحيحاً ليمبأ بيقيم ‪،‬‬ ‫وخروج اً ممم ن خلف ممم ن زع م أن التحدمممل الممذكور ل يصممح كممأن يقممول للغري‪ :‬أسممقط‬ ‫حقممك منمم ه أو أبرئ ه وعلمّي عوض ه ‪ ،‬فممإذا فعممل ذلممك برىء اليممت ول ز م اللممتز م ممما الممتزم ه ‪،‬‬ ‫ول ينقطع بذلك تعلق الغرماء بممتك ه اليممت ‪ ،‬بممل يممدو م رهنهمما إلم الوفاء ‪ ،‬لن فم ذلممك‬ ‫مصلحة للدميت ‪ ،‬إذ وقد ل يوف اللتز م بمذلك ‪ ،‬ول ينمافي ه مما ممر مم ن المباء ة لن ذلمك‬ ‫ظن اهم تفة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ممما ت ول ه حممق شممفعة فهشممفع وارث ه كممان الهشممقص الهشممفوع تركة‬ ‫حت يتعلق ب ه الدي ن ‪ ،‬لن ه يتعلق بالال عيناً وديناً ومنفعة بالقوق وإن ل تكمم ن ممماًل ‪،‬‬ ‫ويممؤدي الم موارث الثدم مم ن م مم ن م ممال ه أو م مم ن التك ة ب ممإذن الغرمم اء ل ب ممدون ه ‪ ،‬ولي ممس عل ممى‬ ‫الموارث مراعمما ة الغري فم الخمذ ‪ ،‬بممل ممت أخمذ حصممل التعلمق بالهشمقص ‪ ،‬كموارث موصى‬ ‫ل ه ما ت وقبل القبول فإن حق الوصى ل ه بالوصي ب ه ل يصل ما لم يقبمل وارث ه ول‬ ‫يلزم ه القبول‪.‬‬


‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ونوه ي ك‪ :‬ممما ت وعليمم ه ديممون ول ه أعيممان حيموان وغيممه كممانت‬ ‫التك ة جيعه مما مرهونممة رهن م ماً ش ممرعياً بال ممديون ‪ ،‬فيبط ممل تص ممرف ال م موارث فيه مما بغي م م العت ممق‬ ‫والسممتيلد ممم ن موسر بقممدر يسمماره إل بممإذن أهممل الممدي ن ‪ ،‬فممإن غمماب بعرضممهم أو حجممر‬ ‫علي ه أو امتنع ناب عنم ه الماكم فم الذن ‪ ،‬ولو عجمز الموارث عم ن اسمتئذان رب المدي ن‬ ‫والاكم فل ه الستبداد بالبيع ف الصممح ‪ ،‬ول بممد ممم ن اتفمماق جيممع الورثة علممى الممبيع أو‬ ‫بعرضممهم برض ا التأهممل ممم ن البقيممة وولم الجممور والغممائب ‪ ،‬ث م المماكم عنممد امتنمماعهم أو‬ ‫عمد م تمأهلهم ول يكم ن لمم أوليماء ‪ ،‬وتبماع مم ن أجنمب أو مم ن بعرضمهم بعرضماً ‪ ،‬بهشمرط أن‬ ‫يكممون الثدممم ن حممالً والهشممتي ملي ماً ‪ ،‬ويجممر عليهممم المماكم ف م الثدممم ن حممت يقبممض أهممل‬ ‫الممدي ن مممالم ‪ ،‬فلممو غمماب بعرضممهم أو امتنممع وقبممض لمم ه المماكم ووضع ه فم بيممت الممال إن‬ ‫وجد وإل فعند أمي ‪ ،‬ول يبقي ه بيده دفعاً للتهدمة ‪ ،‬فإن رأى إبقاء الثدم ن بذمة الهشتي‬ ‫حت يراجع أهل الدي ن فل بأس‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل يصممح تصممرف الموارث فم شمميء ممم ن التكة ول وقسمدمتها وقبممل‬ ‫أداء الديون ‪ ،‬ومنها حجة السل م إن استطاع أوصى با أولً وسائر الوصايا ‪ ،‬فلمو نمذر‬ ‫بعض الورثة با يص ه وقبل ذلك ل يصح النذر ‪ ،‬وهذه السألة ونظائرها ما يغفممل عنهمما‬ ‫وهي كممثي ة الووقوع ‪ ،‬ووقد غلممط فيهمما كممثي ممم ن يممدعي العلممم كقرضمما ة السمموء ‪ ،‬ول يكفممي‬ ‫إفراز وقدر أجر ة الاج م ن التكة ‪ ،‬بل ل يصح التصرف حت يكدمل الجيم الممج علممى‬ ‫العتدمد اهم‪ .‬وقلت‪ :‬وهذا ما اعتدمده ابمم ن حجممر و ) م ر( لكمم ن وقممال فم القلئممد‪ :‬وإذا بممذل‬ ‫الورثة وقممدر الممدي ن ممم ن التكة أو غيها لمم ن إليمم ه وقرضمماؤه ممم ن وصي وحاكم فالظمماهر أن‬ ‫لم التصمرف فم باوقيهمما كدممما أفمت بمم ه أبممو مرمة ‪ ،‬وكذا إذا سملدموا وقمدر الوصايا الطلقممة‬ ‫إليمم ه ومم ن لمم ه ديمم ن ومما ت وورث ه واحممد بعممد واحم��د فهممو ف م الخ مر ة للّولم ‪ ،‬فلممو وقبرضمم ه‬ ‫وارث ولو الخي برىء الدي ن إل م ن الدمالطلة اهم‪ .‬وم ن سفينة البيب أحد الداد‪ :‬ممم ن‬ ‫ما ت وعلي ه فرض الج وأراد وارث ه التصرف ف التكة فاليلة فم ذلمك أن تقمرر الجمر ة‬ ‫ويقبرضها الجي بعد الستئجار ‪ ،‬أو يقبرضمها الوصي أو الماكم عنمد عمدم ه ‪ ،‬أفمت بمذلك‬ ‫عبد ال ب ن مرمة تبعاً لده واب ن كب ورأيتم ه للهشميخ علمي بما يزيد اهمم‪ .‬وف ج كل م‬ ‫عمم ن أب م مرم ة مممذكور ف م بمماب القسممدمة ‪ ،‬وعبممار ة ي حيممث تصممرف ال موارث وقبممل أداء‬ ‫الدي ن والوصايا بطمل وضدمن ه كمل مم ن دخمل تمت يمده ‪ ،‬فلمو أوصى بهشمراء عقمار تقسمم‬ ‫غلتمم ه لوصمايا عينهمما ل م تنفممك التكة حممت يهشممتي ذلممك العقممار ‪ ،‬فل يكفممي إف مراز الممال‬ ‫فقممط ‪ ،‬كدم مما ل تنف ممك بت ممأجي الوصممي ال مماج ‪ ،‬وإن س مملم ل مم ه الج مر ة عل ممى العتدم ممد ولممو‬ ‫وقاس ممهم الوصممي فتلممف بع ممض ممما ف م ي ممده وقب ممل إيصممال ه مس ممتحق ه ل مز م الورث ة تمموفيت ه ممما‬ ‫بأيديهم ‪ ،‬وليس وقبض الوصي مبئاً لم بل ل بد م ن وقبض السممتحق ‪ ،‬كدممما لممو اوقتسممم‬


‫الورثة فظهر دي ن ووقد أعسر بعرضممهم فيؤخذ كممل المدي ن مم ن الوسر ثم يرجع هممو علممى‬ ‫الخر بعد يساره ‪ ،‬نعم لو أوصى بعي معينة امتنع التصرف فيها فقط‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ما ت وعلي ه دي ن زائد على تركت ه ول تره ن ب ه ف اليا ة ل تك ن‬ ‫رهناً إل بقدرها من ه فقط ‪ ،‬فإذا وف الموارث ممما خصم ه أوكل الورثة وقمدرها انفمك نصمميب ه‬ ‫ف الول وكلها ف الثانية عمم ن الرهنيممة ‪ ،‬ويفممرق بيم هممذا وبيم الره ن العلممي ‪ ،‬حيممث ل‬ ‫ينفك إل بالبراء ع ن جيع ه بأن ه أوقوى ‪ ،‬فلو ره ن عيناً ثم مما ت لم ينفمك منهما شميء‬ ‫إل بوفاء جيممع الرهونة بمم ه اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬فلممو لطلممب الممدائ ن أخممذ التكة بدميممع الممدي ن وأراد‬ ‫ال موارث الفممك كدممما ذكر أجيممب الممدائ ن لتحقممق مصمملحة اليممت وهو سممقوط الممدي ن عمم ن‬ ‫ذمت ه وخلص نفس ه م ن حبسها ‪ ،‬وقال ه ف التحفة وأبو مرمة‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬ممما ت وعليمم ه ديممون كممثي ة أضممعاف تركتمم ه وخلممف صمموغة مرهونة عنممد‬ ‫آخممر ببعممض الممدي ن وقممد م الرت ن بممدين ه ‪ ،‬فممإن زاد منهمما شمميء أضمميف إل م التك ة ووقسممط‬ ‫الكمل علمى بقيمة المديون ‪ ،‬فلمو كمانت الصموغة المذكور ة مسمتعار ة مم ن آخمر لمته ن بهشمرلطها‬ ‫كدمما ممر فم الره ن روجع مالكهما ‪ ،‬إمما أن يقرضمي المدي ن ويأخمذها ‪ ،‬أو يمأذن فم بيعهما‬ ‫فيمم ه ‪ ،‬ويأخممذ الزائممد ممم ن وقيدمتهمما إن كممان ‪ ،‬ث م يرج ع علممى التك ة بمما أخممذه الرت ن ف م‬ ‫الصورتي يرضارب ب ه كسائر الغرماء‪.‬‬ ‫التفليس‬ ‫]فائد ة[‪ :‬نظم بعرضهم أوقسا م الجر فقال‪:‬‬ ‫مثانية ل يهشدمل الجر غيهم <> ترضدمنهم بيت وفي ه ماس ن‬ ‫صب ومنون سفي ه ومفلس <> روقيق ومرتّد مريض وراه ن‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ل يكلممف ممم ن عليمم ه ديممون بيممع أعيممان ه بممدون مثمم ن مثلهمما مرهونة‬ ‫كانت أ م ل ‪ ،‬كأن كانت وقيدمتها مائة ووجد راغب بثدماني بل يكلف الدائ ن الصب‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬إذا كممان للدمممدي ن عممرض فممإن وجد راغممب فيمم ه بثدممم ن مثلمم ه وهو ممما‬ ‫انتهت إليم ه الرغبما ت فم ذلمك الزمان والكمان ل مما وقمّوم ه القّومممون كدمما وقمال ه ابم ن زياد‬ ‫وغيممه أو أراده الممدائ ن بممذلك وج ب بيعمم ه ووقرضمماء الممدي ن وإل صممب الممدائ ن وجوبم اً حممت‬ ‫يوجد راغب ‪ ،‬ول يوز حبس الدي ن ول التسيم علي ه إذا ل يعهد ل ه مال‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬أوقّر الفلس لخر بعي أو دي ن سابق على الجر وقبل ف حق ه‬ ‫وحق الغرماء ‪ ،‬وقممال ابمم ن الصممباغ‪ :‬ولم تليممف القممر لمم ه ‪ ،‬ول يظهممر لليدميم فائممد ة إل إّن‬ ‫هيبتها ربا تدعوه إلم تكمذيب القمر فل يزاحهمم حينئمذ ‪ ،‬إذ لمو نكمل عنهما لم يكنهمم‬


‫أن يلفم موا ال ممردود ة إل إن ادعم موا أن مم ه والط ممأه عل ممى ذل ممك ليبط ممل حقه ممم ‪ ،‬فيحلفم موا عن ممد‬ ‫نكول ه على ذلك وحينئذ تكون يينهم كإوقراره‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬مممدي ن ادعممى العسممار ‪ ،‬فممإن لم يعهممد لمم ه مممال ول يلزم ه الممدي ن‬ ‫بنحممو شمراء أو وقممرض صممدق بيدمينمم ه ‪ ،‬ول يكلممف حينئممذ بينممة ول يبممس ‪ ،‬وإن عهممد لمم ه‬ ‫أو لزم ه بنحو شراء ووقبض حبس حت يثبت إعساره برجلي فقط فيهشهدان بممأن ه معسممر‬ ‫ل بأن ه ل يلك شيئاً لك ن ل يرضر على العتدمد‪.‬‬ ‫الحجر‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬الولود أعدمى أصم حكدم ه كالنون ‪ ،‬فيحكم بإسلم ه دنيا وأخرى‬ ‫تبعاً لحد أصول ه السلم وإن كان بالغاً وليس هو م ن أهل الفت ة ول يلحق ه بممالعقلء‬ ‫ميلمم ه إل م نممو الممدراهم واللبممس ‪ ،‬نعممم إن كممان لمم ه أدن م تييممز ألممق بالصممب الدميممز ف م‬ ‫صممحة العبمماد ة وعممد م الؤاخممذ ة بتكهمما وإيصممال نممو الديممة وإذن ف م دخممول ورّد سممل م ‪،‬‬ ‫ل ‪ ،‬لكمم ن إن بلممغ كممذلك وإل ف مولي ه المماكم‬ ‫ومثممل ممم ن ذكر أخممرس ليممس لمم ه فهممم أص م ً‬ ‫كدما ف التحفة‪.‬‬ ‫)مسمألة(‪ :‬مريض يغدممى عليم ه ممر ة ويفيمق أخمرى وصدر ت منم ه تبعا ت ولطلق ‪،‬‬ ‫فدممما علممم كممون ه حممال إفمماوقت ه نفممذ أو إغدمممائ ه فل ومما شممك فيمم ه ‪ ،‬فممإن أوقممر هممو وك ذا‬ ‫وارث ه فم غيم الطلق أنمم ه حممال الفاوقممة نفممذ أيرضماً ‪ ،‬وما ادعممى هممو أو وارث ه أنمم ه حممال‬ ‫الغدماء صدق بيدمين ه للقرينة الظاهر ة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ك(‪ :‬ل يثبت البلوغ إل باستكدمال خس عهشمر ة سمنة بهشمهاد ة عمدلي ‪،‬‬ ‫نعممم إن شممهد ت أرب ع نس مو ة بممولدت ه ي مو م كممذا وقبلمم ن وثبممت بمم ن السمم ن تبع ماً وقممال ه ف م‬ ‫التحفممة ‪ ،‬ومنمم ه يعلممم وقبممول شممهاد ة البمموي ن ‪ ،‬ويقبممل وقممول الصممبية‪ :‬حرضممت ‪ ،‬ممم ن غيم تليممف‬ ‫وإن اتدمت ‪ ،‬فلو ألطلقت الوقرار بالبلوغ وقبل ف أصح الوجهي‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬ل يلممف ولم أنكممر الرش د بممل القممول وق مول ه ف م دوا م الجممر ‪ ،‬ول‬ ‫يقترضممي إوق مرار الممول بمم ه فممك الجممر بممل يقترضممي انعزالمم ه ‪ ،‬وحيممث علدممم ه لزم ه تكينمم ه ممم ن‬ ‫ممال ه وإن لم يثبمت ‪ ،‬لكم ن صمحة تصمرف ه ظماهراً متووقفمة علمى بينمة برشده أي أو ظهموره‬ ‫اهم تفة‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ج(‪ :‬أسمند أممر ألطفمال ه إلم أخيم ه فبلمغ اثنمان ولطلبما المال سملم إليهدمما‬ ‫حص ممتهدما فق ممط ل حص ممة البقي ممة ‪ ،‬ب ممل يرض ممدم ن بتس ممليدمها إليهدم مما ‪ ،‬ه ممذا إن ش ممهد خممبيان‬ ‫بأحوالدممما بأندممما مصمملحان لالدممما ‪ ،‬أو آنممس الوصي منهدممما الرشد ‪ ،‬وهو فم هممذا الزمان‬ ‫صل ح المال فقمط ‪ ،‬وأمما صمل ح المدي ن فقمد تموّدع منم ه اهمم ‪ ،‬وعبمار ة ش ممذهب الهشمافعي‬


‫أن الرش د صممل ح الممال والممدي ن بممأن ل يرتكممب مرم اً مبطلً للعدالممة ‪ ،‬ومنمم ه أن تغلممب‬ ‫لطاعات ه صغائره ‪ ،‬ول يهشتط جيع شروط العدالة مم ن تمرك خمار م المروء ة أو فعمل صمغي ة ‪،‬‬ ‫ول فمرق فم اسممتدعاء فمك الجمر بالصممل ح الممذكور بيم التصمل بمالبلوغ وغيممه ‪ ،‬نعممم ل‬ ‫بد م ن صحة التوبة حت لو كان ف وقطع الصل ة مثلً تووقف فك ه على وقرضمماء جيممع‬ ‫ما فّوت ه بعد بلوغ ه لن ه أحد أركان التوبة ‪ ،‬فحينئذ ل عب ة بممأمر ممم ن ل خمب ة لمم ه مم ن‬ ‫يري د فممك الجممر بصممل ة ي مو م أو يممومي ظان ماً فممك الجممر بممذلك ‪ ،‬غي م نمماظر إل م أن‬ ‫ارتف مماع الوجم وب وتووقممف ف ممك الج ممر بقرض مماء جي ممع الف ممائت ‪ ،‬ومممذهب الئدم ممة الثلث ممة أن‬ ‫الرش د صممل ح الممال فقممط ‪ ،‬وه و وج ه ف م التتدمممة مممال إليمم ه ابمم ن عبممد السممل م وأفممت بمم ه‬ ‫العدمرانم م واب مم ن عجي ممل والرض ممرمي والزرق ‪ ،‬ب ممل نق ممل الس ممبكي ع مم ن الب ممويطي واب مم ن شم مريح‬ ‫والاوردي واب ن علي أن ه يصح تصمرف مم ن بلمغ سممفيهاً ولو بالتبممذير إذا لم يجمر عليمم ه‬ ‫وهو شاذ‪.‬‬ ‫ولّي المحجور‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬ول النممون ممما ألممق بمم ه ممما مممر ‪ ،‬وإن كممان لمم ه نمموع تييممز أب‬ ‫فم ممأبوه فوص مميهدما أو أحم ممدها ‪ ،‬ث م م الم مماكم أو صم مملحاء السم مملدمي عنم ممد فقم ممده أو جم مموره ‪،‬‬ ‫فيتص ممرف م مم ن ذكم ر فم م م ممال ه بم متبيتهم ‪ ،‬ويزّوج مم ه غيم م الوصممي م مم ن ذكم ر بظه ممور الاج ممة‬ ‫كتووقان أو خدمة ‪ ،‬ويتعي التسري إن خفت مؤنت ه ع ن النكا ح‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬إذا ل يك ن للدمحجمور أب أو جمد ول وصي فمولي ه الماكم أو‬ ‫م ن أناب ه وللول أن يأخذ ل ه شركة بيممت للدمصمملحة ويصممدق فم النفماق اللئمق ودعمموى‬ ‫التلف‪.‬‬ ‫)مسم ممألة‪ :‬ش(‪ :‬ون مموه ب‪ :‬إذا فقم ممد الم ممول الم مماص وهممو الب أو الم ممد أو‬ ‫وصيهدما ‪ ،‬والعا م وهو القاضي أو الما م أو منصوبدما ‪ ،‬ووقا م ب ه مممانع ممم ن نممو فسممق أو‬ ‫خيانمة ‪ ،‬لمز م صملحاء البلمد كنحمو العمم أن يقوم وا بمالجور فمرض كفايمة إن تعمددوا وإل‬ ‫فعيمم ‪ ،‬ث م إن اتفق موا علممى واحممد فممذاك وإل أوقممرع ليتحممد التممول ‪ ،‬إذ تعممدده يممؤدي إل م‬ ‫النمزاع ‪ ،‬ول تلممي ال م ف م الصممح ‪ ،‬خلف ماً لبمم ن عجيممل والرضممرمي القممائلي بتقممديها علممى‬ ‫الوصممي ‪ ،‬ولي ممس لعص ممبت ه ك ممأم ه منازع ة التعي م وجع ممل ال ممال ت ممت أي ممديهم إذا كممان هممو‬ ‫الصال أو الصلح ‪ ،‬كأن ل يك ن دفع نو الظال ع ن الال إل من ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ممما ت عمم ن ألطفممال ول ه أخ موان فقممال أحممدها للخممر‪ :‬تصممرف ف م‬ ‫مال اللطفال وعليك مؤنتهم وزكاتم وما فرضل م ن ربح لك ‪ ،‬فإن ل تثبت لدما وليممة‬ ‫بنحممو وصاية فتص مرفهدما مرضممدمون عليهدممما ‪ ،‬نعممم لدممما كنحممو العممم تممأديب الطفممل وتعليدممم ه‬


‫والنف مماق علي مم ه م مم ن م ممال ه عن ممد تع ممذر مراجع ممة ن ممو القاض ممي كعب ممده لئل ترض مميع مص مملحة‬ ‫الطفل ‪ ،‬وإن ثبتت وليتهدمما بنحمو وصاية أو لم يوجد وقماض أو خيمف منم ه علمى المال‬ ‫فلهدممما بممل عليهدممما كصمملحاء البلممد التصممرف ف م الممال بالغبطممة ‪ ،‬فممإن اتفقمما علممى صممال‬ ‫فممذاك ‪ ،‬وإل تصمرفا بسممب الصمملحة حيممث اتفقمما وإل روجع ثقممة ‪ ،‬ووقول أحممدها للخممر‬ ‫تصرف ف الال ال‪ .‬ل يتتب علي ه أثر إل فسق القائل إن مكن ه من ه جراء ة بل ظمم ن‬ ‫مصمملحة للدمحجممور ‪ ،‬وتصممرف الخممر صممحيح لثبممو ت وليتمم ه فحينئممذ نعممم يفسممق إن أخممذ‬ ‫زائد الربح ع ن الؤن ‪ ،‬ول يعذر بهل ه إل إن وقرب عهده بالسل م‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬ليممس للحمماكم الكهشممف عمم ن البمماء والجممداد ف م وليتهممم علممى‬ ‫ألطفممالم وتصمرفاتم ممما لم تثبممت عنممده اليانممة أو الفسممق فيعزل ه ‪ ،‬وليممس علممى نممو الب‬ ‫إوقامممة بينممة للممبيع ول يي م إذ ل يقبممل رجوع ه ‪ ،‬ويوز لمم ه اسممتصخدا م الجممور بنحممو صممبا‬ ‫وسف ه كعبده فيدما ل يقابل بأجر ة ‪ ،‬وإعارت ه لصلحت ه كتعليم ونفقة ‪ ،‬وكذا لسممائر وقرابممات ه ‪،‬‬ ‫وإن ل تك ن لم ولية علي ه حيث ل وقاضي ثقة أميم لمما لممم ممم ن الهشممفقة عليمم ه ‪ ،‬لمما‬ ‫ف وقصة أنمس رضي الم عنمم ه ففيم ه جمواز اسمتصخدا م اليممتيم ووجوب خدممة الممما م والعمال‬ ‫على السلدمي ‪ ،‬أما خدمة عبد الجور فيدما يقابل بأجر ة ‪ ،‬فإن كان ف مصممال الجممور‬ ‫فل إش ممكال في مم ه أو ف م غيهم ا فل ‪ ،‬نع ممم إن تعين ممت لطريق ماً ف م منع مم ه م مم ن ن ممو إب مماق‬ ‫بقرينة جاز بل وجب كركوب الوديع لدابة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬يمموز للممول اوقتنمماء اليموان للدمحجممور للدمصمملحة ‪ ،‬بممل يممب إلقمماؤه‬ ‫إذا كان في ه غبطة ظاهر ة كالنحل ‪ ،‬ووقولم‪ :‬إن الول ل يهشممتي اليموان ول يممتك ه بلممك‬ ‫الجور مدمول على الغالب م ن عمد م الصملحة ‪ ،‬وحينئمذ لمو كمان العمرف أن مم ن يمدم ه‬ ‫يأخممذ الربع ممم ن غسممل ه مثلً فيقممدر المماكم الربع الممذكور ف م أغلممب أح موال القيممم مممد ة‬ ‫معلومة ويعممرف وقيدمتم ه ‪ ،‬ثم يسمتأجر بما أو بأوقممل منهمما مراعيماً الصملحة فيسمتحق السممدمى ‪،‬‬ ‫فيعطيمم ه ممم ن مممال الجممور أو يعوض ه ممم ن العسممل إن كممان إجممار ة عيمم ‪ ،‬فممإن لم يعممرف‬ ‫العاوقممدان ممما يتمماج ه النحممل ممم ن العدمممال أنابمما ممم ن يعرف ه وينممزل علممى عمماد ة النمماس ف م‬ ‫ذلك‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يوز للمول خلمط لطعمام ه بطعما م ممولي ه حيمث كمانت الصملحة للدممول ‪،‬‬ ‫ويظهممر ضممبطها بممأن تكممون كلفتمم ه مممع الجتدممماع أوقممل منهمما مممع النف مراد ‪ ،‬ويكممون الممالن‬ ‫متس مماويي حلً أو ش ممبهة ‪ ،‬أو م ممال ال ممول أح ممل ‪ ،‬ولمم ه الرض مميافة واللطع مما م حي ممث حص ممل‬ ‫للدمول وقدر حق ه ‪ ،‬وكذا خلط لطعا م أيتا م إن كانت في ه مصلحة لكل منهممم اه م تفممة‪.‬‬ ‫وف المداد‪ :‬وإن تب م الممول بفممظ مممال ممولي ه أي سممئم ممم ن ذلممك وترضمجر اسممتأجر ممم ن‬ ‫يتمموله بممأجر ة الثممل ول ه الرفع إلم القاضممي لينصممب وقيدمماً ‪ ،‬وكذا ليفممرض لمم ه أجمر ة إن لم‬


‫يك ن ث متبع ‪ ،‬وليس لول أخذ شيء م ن مال مولي ه ف مقابلة تصرف ه اهم‪ .‬لكمم ن عبممار ة‬ ‫التحفممة تقترضممي ال مواز إن خمماف ممم ن إعل م القاضممي الممائر بهشممرط إخبممار عممدلي بقممدر‬ ‫أجر ة الثل ‪ ،‬وقال‪ :‬لتعذر الرفع حينئذ اهم‪.‬‬ ‫الصلح‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل يصح الصلح إل مع الوقرار عندنا ‪ ،‬ووقال الئدمة الثلثمة‪ :‬يموز ممع‬ ‫السكو ت بل ومع النكار اهم تفة وينابيع الحكا م‪ .‬ووقال ابم ن حجمر فم أسمن الطممالب‬ ‫ف م صمملة الرح ا م والوقممارب‪ :‬ول بممأس أن ينممدب القاضممي الصممدمي إل م الصمملح ممما ل م‬ ‫يتبي ل ه الق لحدها ‪ ،‬لقمول سميدنا عدممر لبم موسى رضي الم عنهدممما‪ :‬واحممرص علممى‬ ‫الصمملح ممما ل م يتممبي لممك فصممل القرضمماء ‪ ،‬ول بممأس بمم ه أيرض ماً بعممد التممبي إن كممان فيمم ه‬ ‫رف ق بالرضممعيف ‪ ،‬ووقمد عرف ه حقمم ه وتمبي صممدوق ه ‪ ،‬فلممم يبممق حينئممذ إل س مؤال فرضممل ه ‪ ،‬ول‬ ‫يلممح عليهممم ف م الصمملح إلاح ماً يمموهم الل مزا م ‪ ،‬أو كممان ذلممك خوفم اً أو حيمماء ممم ن غي م‬ ‫رض ا بالب ممالط ن وإل فل ب ممأس ‪ ،‬إذ العمماد ة جممر ت باللمما ح ف م الظ مماهر مممع الرض ا بالطن ماً ‪،‬‬ ‫وحك ممم ال مماكم ل ي ممل حرام ماً ول ي مر م حللً ف م الب ممالط ن ‪ ،‬كدم مما أن الص مملح كممذلك ‪،‬‬ ‫س مواء ال ممال والبرضمماع عن ممدنا ‪ ،‬وخص مم ه أبممو حنيف ممة وك ثي ممم ن الالكي ممة ب ممالموال حممت لممو‬ ‫شهدا بطلق كذباً وحكم ب ه الاكم جاز ل ه نكاحها بهشرلط ه وهذا فاسد فليحذر منمم ه‬ ‫اهم‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬صال بعض الورثة بعرضاً ع ن حصت ه ‪ ،‬فإن علمم كمل الصمال بم ه‬ ‫والصممال عنمم ه ممم ن كممل الوج وه كممالبيع حممت ممما حممدث ممم ن الزوائممد صممح الصمملح ‪ ،‬وإن‬ ‫علم البعض صح في ه فقممط ‪ ،‬وإن جهممل أحمدهم الصممال بمم ه أو عنمم ه بطممل ‪ ،‬لن الصمملح‬ ‫إممما حطيطممة أو معاوضة ‪ ،‬وكلهمما يممؤثر فيمم ه الهممل ‪ ،‬ومل الصممحة أيرض ماً إن صممدر عمم ن‬ ‫جيع بقية الورثة ‪ ،‬ثم إن كمانت التكة أعيانماً وصال علمى غيها فمبيع أو علمى بعرضمها‬ ‫فهبممة لبمماوقي النصمميب وإن كممانت ديونم اً ‪ ،‬فممإن كممانت عليهممم وصمالوه علممى غيه ا فممبيع‬ ‫دي ن ل ن هو عليم ه فيهشمتط أن ل يكمون ديم ن سملم ‪ ،‬وأن يعيم العموض فم اللمس ممع‬ ‫وقبرض ه إن اتفقا ف علة الربا ‪ ،‬أو على غيهم فبيع دي ن لغيم ممم ن هممو عليمم ه فيصممح فم‬ ‫الظهممر بهشمرلط ه ‪ ،‬ومنهمما كممون ه علممى مليممء مقمّر ‪ ،‬م وإن صممال بعممض الورثة عمم ن ديمم ن عليمم ه‬ ‫أو علممى التكة صممح مطلقماً ‪ ،‬إذ يمموز وقرضمماء ديمم ن الغيم بغيم إذنمم ه ‪ ،‬أو عمم ن عيم صممح‬ ‫إن صممال لنفسمم ه ‪ ،‬وك أن ه اش متاها بالصممال بمم ه ل لبقيممة الورث ة ‪ ،‬إل إن أذن موا فيمم ه أولمم‬ ‫صح ف حق ه فقط إذ هو تصرف فرضول‪.‬‬


‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬صال على مال مهمول عم ن بعرضم ه معلوم اً ثم بمان بمأن ه مغبمون ‪،‬‬ ‫فممإن اسممتوف شممروط الصمملح شممرعاً ممم ن سممبق الصممومة ث م الوق مرار بمم ه ممم ن الممدعى عليمم ه‬ ‫اختياراً وهو أهل للتصرف بصيغة معتب ة صح وعدمل بقترضاه ول عب ة بالند م بعد ‪ ،‬وإن‬ ‫انتفممى شممرط بطممل ‪ ،‬وإن أكممده بق مول ه‪ :‬رضيت أو نممذر ت بمم ه لنمم ه إنمما فعلمم ه ظان ماً صممحة‬ ‫الصمملح ‪ ،‬فممإذا بطممل بطممل ممما ترت ب عليمم ه كغيممه ممم ن العقممود اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ووقم ول ه عمم ن مممال‬ ‫مهممول هممو مممالف لمما تقممد م عمم ن ش فتنبمم ه لمم ه ‪ ،‬وف اليمزان‪ :‬ويصممح الصمملح علممى الهممول‬ ‫عند الثلثة خلفاً للهشافعي‪.‬‬ ‫الحقوق المشتركة‬ ‫)مسألة(‪ :‬أفمت ابم ن حجمر برمة نقمل الطريق العاممة عم ن ملهما إلم ممل آخمر‬ ‫وإن وقممرب ‪ ،‬بممل عممده فم الزواجممر ممم ن الكبممائر للحممديث الصممحيح‪" :‬ملعممون ممم ن غّيم منممار‬ ‫الرض" أما الاصة كأن استأجر جع مصورون الرور ف أرض فلهم بتوافق الؤجر نقلمم ه‬ ‫إل مل آخر ‪ ،‬ونقل ف القلئد جمواز النقمل عم ن بعرضمهم إذا لم يرضمر ول ينقمص مم ن‬ ‫الول‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬أحدث ف ملك ه حفر ة يصب فيها ماء ميزاب م ن داره ل ينع‬ ‫من ه وإن ترضرر جاره برائحة الاء ما ل يتولد من ه مبيح تيدمم ‪ ،‬إذ للدمالممك أن يتصممرف‬ ‫فم ملكمم ه بمما شمماء وإن أضممر بممالغي بقيممده الممذكور ‪ ،‬وكذا إن أضممر بلممك الغيمم ‪ ،‬بهشممرط‬ ‫أن ل يممالف العمماد ة ف م تص مرف ه ‪ ،‬كممأن وسمع الف مر ة أو حبممس ماءهمما وانتهشممر ت النممداو ة‬ ‫إل م جممدار جمماره ‪ ،‬وإل منممع وضمدم ن ممما تولمد منمم ه بسممبب ذلممك ‪ ،‬ولمو انتهشممر ت أغصممان‬ ‫شممجر ة أو عرووقهمما إل م ه مواء ملممك الممار أجممب صمماحبها علممى تويلهمما ‪ ،‬فممإن ل م يفعممل‬ ‫فللجار تويلهما ثم وقطعهما ولو بل إذن حماكم كدمما فم التحفمة ‪ ،‬وإن كمانت وقديمة بمل‬ ‫ل ممو ك ممانت لدم مما م ممع الرض فاوقتس ممدما وخرجم ت لح ممدها ك ممان للخ ممر إزال ممة م مما ك ممان‬ ‫منتهش مراً منهمما ف م ملكمم ه ‪ ،‬نقلمم ه ف م القلئممد عمم ن البغمموي ‪ ،‬ولمو فسممد بأغصممان الهشممجر ة أو‬ ‫ظلها زرع غيه لز م مالكها وإن ل يطلب من ه إزالتها كدميممازيب الطممرق ‪ ،‬بلف ممما إذا‬ ‫ل م تنتهشممر الغصممان ‪ ،‬وإنمما منعممت نممو الرضمموء والري ح أو ترضممرر الممار بنحممو ه مواّ م ‪ ،‬فل‬ ‫يلمز م صمماحبها وقطمع ول تلوية ‪ ،‬كدممما ل ينممع ممم ن وضع جممذوع ه علممى جمدار نفسمم ه وإن‬ ‫منعت الرضوء ع ن الار‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬ل ينع م ن فتح كّو ة تهشرف على جاره ف الصح ‪ ،‬لك ن ينع ممم ن‬ ‫الشراف ‪ ،‬ومنمع بعرضمهم ممم ن القريبمة دون البعيممد ة ‪ ،‬واستحسممن ه ابمم ن النحمموي ‪ ،‬ويوز للجممار‬ ‫أن يبن م جممداراً ف م ملكمم ه وإن سممد كمموى جمماره ‪ ،‬بلف ممم ن لمم ه ك موا ت علممى م موا ت‬


‫لي ممس لح ممد البن مماء في مم ه ب مما ينع مم ه الرض مموء والم مواء م مما يت ممم ب مم ه النتف مماع اه م م وقلئ ممد‪ .‬وفم‬ ‫التحفة‪ :‬ل ينع الار م ن وضع خهشب بلك ه وإن ترضرر ب ه جاره ومنع ه الرضوء والمواء ‪،‬‬ ‫كدما أن ل ه إخراج جنا ح فوق جنا ح جاره بالطريق إن ل يرضر بالار علي ه وإن أظلدم ه‬ ‫وعطممل همواءه ممما لم يبطممل انتفمماع ه اه مم ‪ ،‬ونوه الفتممح والنهايممة‪ .‬وف الي مزاب‪ :‬وقممال الهشممافعي‬ ‫وأبممو حنيفممة‪ :‬لمم ه أن يتصممرف بلكمم ه بمما يرضممر جمماره لق مو ة اللممك وضمعف حممق الممار ال م‬ ‫اهم‪ .‬وأفت النووي بواز الصل ة فم أرض ملوكة للغيم ل زرع فيهمما لعممد م الترضممرر بمذلك ‪،‬‬ ‫كممالتيدمم بتابمما إذا علممم بقرينممة حممال أو عممرف مطممرد أن مالكهمما ل يكممره ذلممك ‪ ،‬وقممال‬ ‫السدمهودي‪ :‬والطراد العرف بعد م الكراهة كمماف فم المواز وإن كممانت الرض لنحممو صممب‬ ‫اهم مدموعة البيب لط ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬دار بيم اثنيم لحممدها السممفل والخممر العلممو ‪ ،‬فصخممرب العلممو ول‬ ‫تكمم ن إعممادت ه علممى السممفل إل بتجديممده ‪ ،‬ل م يل مز م صمماحب السممفل هممدم ه وتديممده ليبن م‬ ‫علي ه الخر ‪ ،‬ول يكمم ن صماحب العلممو ممم ن البنماء عليمم ه إذا لم يتدملم ه كدممما فم القلئمد ‪،‬‬ ‫بل لو أراد هد م السفل وبناءه ث البنماء عليم ه فمالوقرب ‪ ،‬كدمما أفمت بم ه أحمد ممؤذن أنم ه‬ ‫ل يمماب لمما فم ذلممك ممم ن إعممدا م موجود غيم مسممتحق الزالممة ‪ ،‬ولنمم ه وقممد ل يفممي بمما‬ ‫وعمد ‪ ،‬أو بقصممود صمماحب السممفل ‪ ،‬فيممؤول إل م الن مزاع ‪ ،‬وليممس لمم ه منممع الممار ممم ن إزالممة‬ ‫جمداره الممذي لم يثبممت لمم ه فيمم ه حمق ‪ ،‬نعممم لممو وجد ت جمذوع موضوعة علممى جممدار ول‬ ‫يعلم أصلها فالظاهر وضعها بمق ‪ ،‬فيقرضمي لصماحبها باسمتحقاق وضعها دائدمماً ‪ ،‬ول ه النمع‬ ‫مم ن إزالمة مما تتهما مم ن المدار ‪ ،‬حمت لمو سمقط المدار وأعيمد جماز إعادتما بل خلف‬ ‫ما ل تقم بينة بلف ذلك ‪ ،‬ولو وجد ت دكة ف شارع ول يعرف أصلها كان ملها‬ ‫مسممتحقاً لهلهمما ‪ ،‬فليممس لحممد التعممرض لمما بممد م وغيممه ممما ل م تقممم بينممة بأنمما وضمعت‬ ‫تعدياً كدما صر ح بم ه ابم ن حجمر ‪ ،‬ول يموز إحمداثها كغيها ‪ ،‬أي مم ن نمو بنماء وشجر ة‬ ‫ف الهشارع وإن ل ترضّر بأن كانت فم منعطمف علمى العتدممد عنمد الهشميصخي والدمهمور ‪،‬‬ ‫واعتدمد جع متقدمون ومتأخرون الواز حيث ل ضرر وانتصر ل ه السبكي���.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬اوقتسممدما داراً فصخممرج لحممدها علمموه وللخممر سممفل ه ‪ ،‬فالسممقف مهشممتك‬ ‫بينهدممما ينتفعممان بمم ه كالعمماد ة ‪ ،‬والممدرج الممذي يصممعد عليمم ه صمماحب العلممو لمم ه إل إن كممان‬ ‫تت ه بيت فدمهشتك كالسقف اه م فتمماوى بامرمة‪ .‬ولو خممرب الهشممتك ممم ن نممو دار وأرض‬ ‫ل يب الهشريك على العدمار ة على الديد والقدي إجباره ‪ ،‬واختمماره ابمم ن الصممباغ والهشاشممي‬ ‫وابمم ن الصممل ح وصماحب الممذخائر وابمم ن أب م عصممرون والفمماروقي ‪ ،‬ونقممل ف م الدممموع اختيمماره‬ ‫عمم ن بعرضممهم وأن بمم ه الفتمموى والعدمممل ‪ ،‬ووقمال الممما م والغزالمم‪ :‬يتممص بمما يتممل بمم ه اللممك ‪،‬‬ ‫واختار عبد ال بلحاج إجباره إذا كان ل ه مال غي ذلك اهم وقلئد‪.‬‬


‫)مس ممألة‪ :‬ج(‪ :‬لهش ممصخص أرض ولخ ممر فيه مما ن ممل وبقربم ا بئ ممر ‪ ،‬فزعم م ص مماحب‬ ‫الرض أنمما أمهدممما وأراد السممقي منهمما فدمنعمم ه الخممر وأوقمما م بينممة أنمما ليسممت أمهدممما بممل‬ ‫خالصممة لمم ه وأن أمهدممما غيها حكممم لمم ه بمما ‪ ،‬وليممس لحممدها السممقي إل ممم ن أمهمما وإن‬ ‫بعد ت إن عرفت ‪ ،‬ويستحق صاحب النصخل إجمراء الماء فم الرض مم ن ال م الصملية ل‬ ‫م ن هذه الت أثبت أنا خالصة ل ه‪.‬‬ ‫الحوالة‬ ‫)مسألة(‪ :‬أحال على دي ن ب ه ره ن أو ضدمان انفك الره ن وبرىء الرضممام ن ممما‬ ‫لم ينممص علمى نقمل الرضمدمان ‪ ،‬وإل فللدمحيمل مطالبتهدممما ‪ ،‬وتصممح الوالمة علمى اليمت علمى‬ ‫العتدمد ‪ ،‬ول تنفك التكة با بلف الره ن الهشرعي ‪ ،‬وقال ه ف التحفة‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬هل توز الوقالة ف الوالة وجهان جز م الرافعي بالنع اهم بامرمة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬باع شيئاً وأحال بثدمن ه على الهشتي ث أفلس وقبل وقبض الهشتي‬ ‫البيع صح الممبيع والوالممة ‪ ،‬وبرىء اليممل مم ن ديم ن التممال ‪ ،‬والتممال عليم ه مم ن ديم ن اليممل ‪،‬‬ ‫ولطالب الهشتي اليل وهو البائع بالبيع ‪ ،‬هذا إن صح المبيع والوالمة بهشمرلطهدما ‪ ،‬إذ مم ن‬ ‫ش ممروط الوال ممة رضم ا الي ممل والت ممال ل ال ممال علي مم ه ‪ ،‬وثب ممو ت ال ممديني والعل ممم بدم مما وق ممدراً‬ ‫وصفة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬أحال زيد عدمراً على خالمد بائمة ثم وقمال‪ :‬أرد ت بالوالمة الوكالمة ‪،‬‬ ‫وادعى عدمرو الوالة بدي ن لم ه سممابق ‪ ،‬فممإن لم توجد شممروط الوالممة كممأن لم يكمم ن علممى‬ ‫اليممل أو الممال عليمم ه ديمم ن لغممت دعمموى عدمممرو الوالممة ‪ ،‬بممل الممدراهم القبوضة باوقيممة علممى‬ ‫ملممك خالممد فيدهمما باوقيممة وبمدلا تالفممة ‪ ،‬فممإذا ادعممى زي د توكيممل عدمممرو ف م اوق متاض الائممة‬ ‫وثبتممت الوكالممة ولو بتصممديق خالممد ملكهمما زيد بقبممض وكيلمم ه ولالممد اسممتدادها كدممما هممو‬ ‫حكم القرض ‪ ،‬وإن وجد ت شروط الوالة واختلف ف التوكيل والوالة صدق زيد ‪ ،‬س مواء‬ ‫وقال‪ :‬وكلتك أو أحلتك ومقصودي الوكالة ‪ ،‬إذ لفظ الوالة كنايممة فم الوكالممة وهو أعممرف‬ ‫بقصممده ‪ ،‬وإذا ووقمع الختلف بعممد وقبممض عدمممرو فقممد برئت ذمممة خالممد ‪ ،‬لن عدم مراً إممما‬ ‫وكيممل أو متممال ‪ ،‬وعليمم ه رد الائممة لزيد إن بقيممت ومطممالبت ه بممدين ه ‪ ،‬ول ه جحممده إن كممان‬ ‫مممالطلً أو جاحممداً ‪ ،‬فلممو تلفممت الائممة ف م يممد عدمممرو ‪ ،‬فممإن كممان بتقصممي فلزي د مطممالبت ه‬ ‫ببممدلا ‪ ،‬ول يطممالب هممو زي داً لزعدممم ه أن الائممة القبوضمة ملكمم ه أولً بتقصممي فل مطالبممة‬ ‫لحممد ‪ ،‬لن زيداً يزعم أن عدممراً وكيممل وهو ل يرضممدم ن ‪ ،‬وعدممراً يزعم أنمم ه اسممتوف حقمم ه‬ ‫بالوالة‪.‬‬


‫الضمان والبراء‬ ‫)مسممألة‪ :‬ي(‪ :‬وقممال الرض ممدمون عنمم ه للرضممام ن‪ :‬ضممدمنت م ممال عل ممى فلن ‪ ،‬فأجمماب ه‬ ‫برض ممدمنت أو أن مما ض ممام ن أو زعي ممم ك ممان صم مريح ض ممدمان أو بغريم مس مملم ول يق ممل أن مما‬ ‫فكنايممة ‪ ،‬وإن وقممال‪ :‬نممذر ت أو اسممتنذر ت بمما فم ذمتمم ه لم يصممح لنمم ه نممذر بمما لم يلكمم ه ‪،‬‬ ‫نعم إن وقصد النذر بثل ذلك لزم ه ويصدق ف عد م وقصده فيهدما‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬وقممال ف م التحفممة‪ :‬ولمو وقممال أوقممرض هممذا مائممة وأنمما لمما ضممام ن ففعممل‬ ‫ضدمنها على الوج ه ‪ ،‬نظي ما يممأت فم ألممق متاعممك فم البحممر وعلمّي ضمدمان ه بممامع أن‬ ‫كلً يت مماج إلي مم ه ‪ ،‬فلي ممس ال مراد بالرض ممدمان م مما ف م ه ممذا الب مماب اه مم‪ .‬وق ممال اب مم ن وقاس ممم‪ :‬وق مول ه‬ ‫ضدمنها على الوج ه عبممار ة العبماب ‪ ،‬فل يصمح ضمدمان ممما لم يثبممت كأوقرض ه ألفماً وعلمّي‬ ‫ضدمان ه اهم‪ .‬ول يالف ه ف شرح ه بل صر ح بأن وقول أب شمريح بالصممحة ضممعيف ‪ ،‬وعبممار ة‬ ‫شر ح ) م ر( ولو وقال‪ :‬أوقرض هذا مائة وأنا ضامنها ففعل ضدمنها على القدي أيرضًا‪.‬‬ ‫)مسممألة(‪ :‬أب مرأ ت زوجهمما بعممد ممموت ه عمم ن الهممر أو أب مرأ ت ورثتمم ه صممح بهشممرولط ه ‪،‬‬ ‫ومنهمما علممم ال مبأ منمم ه جنس ماً ووقمدراً وصمفة ونوعم اً وإل فل يصممح ‪ ،‬وه ذا كدممما لممو أب مرأ‬ ‫أحمد ورثتهما فيصمح فم حصمت ه فقمط بالهشمرط المذكور ‪ ،‬ثم لمو ادعمت أنما ل تعلمم وقمدره‬ ‫صدوقت بيدمينها إن أمك ن جهلها ولو كبي ة وبطل البراء ‪ ،‬ول يصمح البمراء عم ن الرث‬ ‫إذ ليممس دينماً علممى الممزوج ‪ ،‬وإنمما تلكمم ه بجممرد ممموت ه ‪ ،‬سمواء أبمرأ ت اليممت أو وارث ه ‪ ،‬لن‬ ‫العيان ل يبأ منها ‪ ،‬بل لو وقالت‪ :‬تركتم ه لبماوقي الورثة كمان لغمواً إل إن نمو ت تليكهمم‬ ‫بممذلك بالنسممبة للعي م وإبراءهممم بالنسممبة للممدي ن ‪ ،‬وألفمماظ الب مراء‪ :‬أب مرأ ت وعفممو ت وأسممقطت‬ ‫ووضعت وتركت وحللت ومّلكت ووهبت‪.‬‬ ‫]فائد ة[‪ :‬وقال ف التحفة‪ :‬ولطريق البمراء مم ن الهمول أن يمبئ ه مما يعلمم أنم ه ل‬ ‫ينقممص عمم ن الممدي ن كممألف شممك هممل يبلغهمما أ م ل؟ وإذا ل م تبلممغ الغيبممة الغتمماب كفممى‬ ‫فيها الند م والسممتغفار لم ه ‪ ،‬فممإن بلغتمم ه لم يصمح البمراء منهما إل بعممد تعيينهما بالهشممصخص ‪،‬‬ ‫بل وتعيي حاضرها فيدما يظهر إن اختلف ب ه الغرض ‪ ،‬ولو أبمرأه ممم ن معيم معتقممداً أنمم ه‬ ‫ل يستحق ه فبان أن ه يستحق ه برىء ‪ ،‬ولو أبرأه ف الدنيا دون الخر ة برىء فيهدما ‪ ،‬لن‬ ‫أحكا م الخر ة مبنية على الدنيا ‪ ،‬ويؤخذ من ه أن مثل ه عكس ه اهم‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬شرط البراء كون ه م ن معلو م وغي معلق ول مؤوقت كالرضدمان ‪ ،‬نعم‬ ‫يصح تعليق ه بالو ت كالووقف فيكون لدما حينئذ حكم الوصية ‪ ،‬فلو وقالت ل ه زوجت ه‪ :‬إن‬ ‫مت وقبلك فأنت بريء م ن كذا ‪ ،‬كان وصية لوارث ‪ ،‬فل بد م ن الجمماز ة واعتبمماره ممم ن‬ ‫الثلث ‪ ،‬ولو وقممال لمما فم مرضها‪ :‬أنمما بريء مم ن الهممر؟ فقمالت‪ :‬نعمم ‪ ،‬ثم برئت ممم ن ذلممك‬ ‫الممرض نفممذ الب مراء ممم ن رأس الممال ‪ ،‬نعممم لممو ادعممت هممي أو وارثهمما أنمما غائبممة الممس‬


‫حينئذ ‪ ،‬فإن عرف ذلك منها صممدوقت بيدمينهمما كوارثهمما ‪ ،‬وإل صممدق الممزوج فيحلممف علممى‬ ‫نفي العلم‪.‬‬ ‫الشركة‬ ‫)مسممألة(‪ :‬أركان الهشممركة خسممة‪ :‬الهشمريكان وش رلطهدما إلطلق التصممرف والبصممر إن‬ ‫تصم مرفا معم ماً ‪ ،‬ف ممإن تص ممرف أح ممدها لم م يهش ممتط إبص ممار الخ ممر ‪ ،‬وتص ممح م مم ن ولم بهش ممرط‬ ‫الصمملحة وسلمة مممال الهش مريك عمم ن شممبهة ‪ ،‬خل عنهمما مممال الجممور وأمانممة الهش مريك إن‬ ‫تص ممرف وال ممال وش م رلط ه خل ممط ل يتدمي ممز إن ات ممد ن مموع ه ‪ ،‬ف ممإن اختل ممف ب مماع بع ممض م ممال ه‬ ‫ببعممض مممال الخممر أو وهب أو نممذر هممذا ف م غي م الجممور ‪ ،‬أممما هممو فممإن علممم وقممدر‬ ‫حصممت ه بمماع كدممما ذكمر ‪ ،‬وإن جهلممت ول تكمم ن معرفتهمما صممال وليمم ه الهشممركاء بصممة ل‬ ‫تنقممص عمم ن نصمميب ه ‪ ،‬فممإذا كممانوا ثلثممة ممما ت أحممدهم عمم ن ممماجي صممال وليهممم بصممة ل‬ ‫تنقممص عمم ن ثلممث الممال حممال الممو ت ث م خلطهمما ‪ ،‬وك ون الرب ح بينهدممما علممى وقممدر الممالي‬ ‫بالزئيممة ‪ ،‬وإن تصممرف أحمدها فقممط ‪ ،‬والصمميغة بممأن يممأذن كممل منهدممما للخممر فم التصممرف‬ ‫إذنم ماً دالً عل ممى الت ممار والعدم ممل ‪ ،‬وش م رلط ه أن يك ممون بالص مملحة والحتي مماط عن ممد اللطلق‬ ‫كالوكيممل وبا وقيممد عنممد التقييممد ‪ ،‬هممذا ف م الوجود عنممد العقممد ‪ ،‬ويزيد الممادث أن يكممون‬ ‫تبعاً للدموجود ل استقللً كأن يقول‪ :‬أذنممت لممك أن تممبيع وتهشممتي فم حصمت فم هممذا‬ ‫وما سيحدث ل م ن الال ‪ ،‬فعلم أن ه لو اكتسب ثلثة مالً ث خلطوا واتروا فيم ه ‪ ،‬ثم‬ ‫اتفقم موا عل ممى أن جي ممع م مما بأي ممديهم ناص ممفت ه لح ممدهم ‪ ،‬وناص ممفت ه الخ ممرى لثنيم م وأبق مموه‬ ‫ملولطاً ‪ ،‬فإن كان مممال مم ن جعمل لمم ه النصمف مثلممي مممال الخري ن أو أوقممل ‪ ،‬وحصمل ممما‬ ‫ذكر ببيع مع علم الصص أو هبة مممع العلممم أيرضماً ‪ ،‬أو عممد م إمكممان العرفة ‪ ،‬أو نممذر‬ ‫مطلقاً صحت الهشركة بهشرط التقابض ف المبيع والبممة ‪ ،‬وأممما تصمرفهم وقبمل التفمماق وبعممده‬ ‫بنحممو الممبيع والق مراض والجممار ة والعدمممار ة وإخ مراج القمموق ودفممع الظلدمممة والقممرض والنفمماق‬ ‫والتزّوج والتسري والعتق والرضيافة ‪ ،‬فإن كمان بمإذن مم ن مطلمق التصممرف سمواء الهشمريك أو‬ ‫نائب ه ‪ ،‬وراعى التصرف ما يلزم ه كالوكيل نفذ وإن فسد ت الهشركة ‪ ،‬وإن ل يك ن كممذلك‬ ‫فل ‪ ،‬وإن صممحت سمواء فم ذلممك ممما فيمم ه تندميممة الممال وحفظمم ه كممالبيع والقمراض والعدمممار ة‬ ‫ودفع الظلدمة وإخراج الزكا ة ‪ ،‬أو ثواب مرد كالصدوقة والعتممق والرضمميافة ‪ ،‬لن الذن فيهدممما‬ ‫وكالممة ‪ ،‬وك ذا ممما فيمم ه غممرض لفمماعل ه كالنفمماق والتسممري والهممر والكفممار ة ‪ ،‬لنمم ه ممم ن بمماب‬ ‫الخمذ بعلممم الرضا المداّل عليم ه الذن ‪ ،‬فممإن ظمم ن أن شمريك ه ل يرضى إل بالبممدل كمان‬ ‫ال ممأخوذ م مم ن نص مميب ه وقرضم اً ض ممدمنياً أو بل ب ممدل فهب ممة ‪ ،‬نع ممم إن لطل ممب الهشم مريك ض ممدم ن‬ ‫مطلق ماً ضممدمان غصممب إن نفممى الرض ا وإل فرضممدمان يممد ‪ ،‬وإن كممان الذن الممذكور ممم ن‬


‫ولم الج ممور ‪ ،‬أو ك ممان ال ممول ه ممو التص ممرف ص ممح بهشم مرلط ه ال مماّر فيدم مما في مم ه تندمي ممة ال ممال‬ ‫وحفظ ه فقط ل فيدما عممداها ‪ ،‬نعممم إن وقصممد التصممرف أن ذلممك ممم ن حصممت ه كممان عليمم ه‬ ‫ول إث مم ‪ ،‬وإن ل م يقص ممد أثم م وصممح إن بق ممي وق ممدر حص ممة الج ممور وإل ض ممدم ن ض ممدمان‬ ‫غصممب ‪ ،‬كدممما لممو كممان التصممرف غي م مممأذون لمم ه ‪ ،‬أو ل م يسممتوف الهشممروط المماّر ة ‪ ،‬نعممم‬ ‫إخ مراج الهش مريك زك ا ة الكممل جممائز ‪ ،‬وإن ل م يممأذن ش مريك ه بل ضممدمان ‪ ،‬والعتممق نافممذ ف م‬ ‫حصة الهشريك م ن موسر ‪ ،‬ولطريق إخمراج الهشمريك مم ن مظمال شمريك ه أن حسمب العيمان‬ ‫الت تصرف فيها ويقّومها بأوقصى القيم مع الحتياط حت تتيق ن براء ة ذمت ه ‪ ،‬فإن جهل‬ ‫القدر لطمول الزمان لزم ه مما غلممب علممى ظنمم ه أنم ه بمذمت ه ‪ ،‬وينبغممي لمم ه إعطماء زياد ة علمى‬ ‫ذل ممك كدم مما ل ممو اش ممتى ب ممذمت ه ‪ ،‬وحكدمن مما بووقمموع الهشم مراء ل مم ه لع ممد م الذن أو الولي ممة أو‬ ‫الصخالفممة ‪ ،‬ونقممد الثدممم ن ممم ن الهشممتك فالرب ح كلمم ه لمم ه ‪ ،‬لكمم ن فيمم ه شممبهة وقويمة تقممرب ممم ن‬ ‫المرا م ‪ ،‬فممالورع إعطمماء الهشمريك حصممت ه اه مم‪ .‬وف ب نممو هممذا وزاد‪ :‬أممما ممما أخمذه بعرضممهم‬ ‫ممم ن أمموال النمماس وقراضماً أو غيممه فحكدممم ه متممص بلآخمذه رب اً وخسمراً ‪ ،‬فلممو بنم أحممدهم‬ ‫بيتم ماً م مم ن م ممال ه الصخت ممص ب مم ه اس ممتحق ه ‪ ،‬نع ممم م مما ص ممرف ه م مم ن الهش ممتك م مم ن ن ممو ت ممر في مم ه‬ ‫تفصيل‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬الهشممركة الواوقعممة برضممرمو ت وه ي أن يممو ت شممصخص ويلممف ترك ة‬ ‫فتستدمر الورثة وفيهم الجمور والمرأ ة علمى إبقماء المال ‪ ،‬ويتصمرف الرشد فم ذلمك ويأكمل‬ ‫الدميممع ويرضمميفون ووقد يكممون بعرضممهم أثقممل ممم ن بعممض ‪ ،‬ووقد يندمممو الممال ووقد يرضممدمحل ‪،‬‬ ‫ويقممع الن مزاع والتهش مماجر بينه ممم بعممد بالطلممة علممى الممذهب ‪ ،‬والصخلممص م مم ن ذلممك أن يتفممق‬ ‫الورثة مع بلوغ كل ورشده وعلدم ه بال ه م ن غي غممرر علمى أممر ‪ ،‬ويصممل الرضا ولطيممب‬ ‫النفس م ن الدميمع فيجمري عليهمم حكدمم ه ‪ ،‬وإذا لم يصمل رضا فمادعى الرشد أن همذا‬ ‫م ن كسب ه وأوقا م بينة اختص ب ه ‪ ،‬وإن ادعى بقية الورثة بأن التلف صمار بسمبب تصمرف ه‬ ‫الواوق ممع بل إذن ش ممرعي ول يق ممم بين ممة ب ممالذن والهش مماهد ة تقترض ممي تص م مّرف ه وأوق م مّر ب ممالتلف‬ ‫ضممدم ن ‪ ،‬وإن حصممل للحمماكم اشممتباه بظهممور وقرائمم ن وقويمة تفيممد غلبممة الظمم ن بظلممم أحممدهم‬ ‫لخممر واسممتحقاوق ه عنممده شمميئاً معلومم اً أو مهممولً فلمم ه الكممم بممالقرائ ن الممت هممي كالبينممة‬ ‫وإل فيلجئهم إل الصلح والتصادق ‪ ،‬ولو ادعى أحممدهم دينماً علممى الدميممع لم يثبممت إل‬ ‫ببينة‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ج(‪ :‬ممما ت شممصخص وترك عقمماراً ومال تممار ة ‪ ،‬فحصممل بيم ورثتمم ه تقرير‬ ‫الصممص لكممل وارث ممم ن العقممار ممم ن غي م إوق مرار ‪ ،‬وأبق موا مممال التجممار ة عنممد أحممد البنيمم ‪،‬‬ ‫وأنفق الكل م ن الوسط ‪ ،‬ث حسب ممال التجمار ة بعمد فوجد فيم ه نقمص ‪ ،‬فالتكة مهشماعة‬ ‫وتصرف البم ن صمحيح للذن ‪ ،‬مما نقمص إن كمان بتفريط منم ه بتصمرف غيم ممأذون فيم ه‬


‫أو إنفماق زائمد أو صمدوقة فعلمى البم ن فقمط وإل فعلمى التكة ‪ ،‬وما أنفقموه فم مصمروف‬ ‫الممدار فعلممى كممل بقممدر ممما يممأكل ه ومون ه ل بقممدر نصمميب ه ممم ن التكة ‪ ،‬إذ ل يممل مممال‬ ‫مسلم إل بطيبة نفس‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬اشتك رجل واممرأ ة فم ممال ورثاه ممد ة ‪ ،‬والرجل يتجمر فيم ه علمى‬ ‫القممانون الهشممرعي ‪ ،‬ول ه مممال متممص بمم ه غيم الهشممتك يتجممر فيمم ه علممى حمدت ه ومتممأم ن أيرضماً‬ ‫لناس يتجر لم ‪ ،‬ث إن تلك الرأ ة لطلبت وقسدمة الال الهشممتك بينهدممما فأجابمما ‪ ،‬وأحرضمر‬ ‫جاعممة ممم ن العممدول ومما معمم ه وتاسممبا ف م ذلممك وتقمماّرا وتصممادوقا برض مر ة العممدول بممأن ه ل م‬ ‫يبق بينهدما شيء مم ن المال ‪ ،‬وأن المرأ ة وقبرضمت جيمع مالما مم ن الهشمركة أصملً ورب اً مم ن‬ ‫مال ومتدمّول ‪ ،‬ول يبق لا عند الرجل شيء ‪ ،‬وكتبوا بذلك صكاً برضور الرأ ة بممأن ه ووقع‬ ‫النقط مماع والنفص ممال بيم م فلن وفلن ممة فيدم مما بينهدم مما عل ممى س ممبيل الهش ممركة النجم مز ة إليه ممم‬ ‫بم ممالرث مم مم ن مورثهدمم مما فلن ‪ ،‬وم مما كم ممان مم مم ن مم ممال وعي م م وديم مم ن وأصم ممل ومثممر ‪ ،‬وب ممذلك‬ ‫انقطعت كل دعموى بينهدمما ‪ ،‬وكل دعموى تمدعيها فلنمة علمى فلن بالطلمة ولغيمة ‪ ،‬جمرى‬ ‫ذلك حال الصحة والختيار ‪ ،‬ث بعد أن تصرف كل فيدما خمرج لم ه ادعمت تلمك المرأ ة‬ ‫علممى الرج ل الممذكور بممأن ه أخفممى عليهمما ممم ن الممال الهشممتك ‪ ،‬أو ادعممت أنمم ه ظهممر ت لمم ه‬ ‫أمموال وديممون لم تقسممم ‪ ،‬وأنمما ممم ن ربح الممال الهشممتك وغلتمم ه ‪ ،‬صممدق بيدمينمم ه فم أنمم ه لم‬ ‫يف شميئاً مم ن الربح ‪ ،‬وف أن ذلمك المال المذي ظهمر متمص بم ه ليمس مم ن ربح المال‬ ‫الهشممتك إجاعماً فم الول ‪ ،‬وكدممما هممو مصمر ح بمم ه فم التممون فم الثانيممة ‪ ،‬كدممما لممو ادعممت‬ ‫فساد الهشركة بإخلل رك ن أو شرط ‪ ،‬وادعى هو صحتها فيصممدق بيدمينمم ه أيرضماً كدممما فم‬ ‫التحفة وغيها ‪ ،‬فيدمما إذا ادعمى أحمد العاوقمدي ن صمحة المبيع أو غيمه مم ن العقمود ‪ ،‬وادعمى‬ ‫الخر فساده بإخلل شرط أو رك ن على العتدمد ‪ ،‬فالصح تصديق مدعي الصممحة غالبماً‬ ‫لن الظاهر فم العقممود الصمحة ‪ ،‬وأصمل عمد م العقمد الصمحيح يعارض ه أصمل عممد م الفسمماد‬ ‫ف م الدملممة ‪ ،‬نعممم إن أوقممامت بينممة بفسمماد الهشممركة الممذكور ة وأن يممده يممد عممدوان ل يممد‬ ‫شركة بل غاصب لا ‪ ،‬وقبلت لقممول القلئممد وغيها ‪ ،‬إن ممم ن أوقمّر بعقممد كممبيع ونكمما ح ثم‬ ‫ادعممى صممفة تمموجب بطلنمم ه وقبلممت بّينتمم ه فيحكممم بفسمماد الهشممركة ‪ ،‬فحينئممذ كممل ممما اشمتاه‬ ‫هممذا الرجل لنفسمم ه أو فم الذمممة كدممما هممو العمماد ة يكممون الربح الاصممل منهدممما لمم ه كدممما‬ ‫هو ظاهر ‪ ،‬وإن نقد مثن ه م ن مال الهشركة ‪ ،‬نعم هو آث بذلك ل ه حكم الغصممب ‪ ،‬وف‬ ‫ع ش‪ :‬وأممما ممما جممر ت بمم ه العمماد ة بيم التعاوقممدي ن ممم ن أنمم ه يقممول‪ :‬اشمتيت هممذا بكممذا ول‬ ‫يممذكر عينماً ول ذمممة فليممس شمراء بممالعي بممل فم الذمممة فيقممع العقممد فيمم ه للوكيممل ‪ ،‬ثم إن‬ ‫دفع مال الوكل عدما ف الذمة لزم ه بدل ه م ن مثل أو وقيدمة م ن ووقت المدفع إلم تلفم ه‬ ‫اه مم‪ .‬وإذا أمممر ت المرأ ة الممذكور ة الهشممهود أن يهشممهدوا عليهمما بما ترضممدمن ه الصممك الممذكور بعممد‬


‫أن وقرىء عليها وأوقرت ه كان إوقراراً منها ب ه ‪ ،‬كدما مال إلي ه ف التحفة تبعاً للغزال وهو‬ ‫الراجممح عنممد ) م ر( ف م اشممهدوا ويغن م عمم ن ذلممك كلمم ه إوقراره ا الن بدميممع ممما ترضممدمن ه‬ ‫السم ممطور منطووق م اً ومفهوم م اً ‪ ،‬فدمم مما بقم ممي إل وج م ه التعنم ممت الم ممذي جم ممرى اللف ف م م أن‬ ‫ال ممدعوى ه ممل تس ممدمع مع مم ه أ م ل؟ وإل فه ممل يبق ممى كل م بع ممد تص ممرف الهش م مريك عل ممى‬ ‫القممانون الهشممرعي ‪ ،‬ث م القسممدمة الصممحيحة برضممور العممدول والصممادوقة ممم ن الهش مريكي برضاها‬ ‫بأن ه ل يبق إل آخر ما مر‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬ادعى بعض ورثة الهشمريكي أن الممدار الممت ملكهما ممورثهم ليسممت‬ ‫للهشركة صدوقوا بأيانم على نفي العلم حيث ل بينة كدما يصدق مورثهم ‪ ،‬إذ ما ثبت‬ ‫للدمممورث ثبممت لمموّراث ه ‪ ،‬لكمم ن يلممف الممورث علممى البممت إذ هممو أعممرف بقصممده ‪ ،‬فلممو أوقممروا‬ ‫بأن الثدم ن م ن مال الهشركة لزمهم حصة الهشمريك منم ه مطلقماً ‪ ،‬سمواء ثبتمت المدار للهشمركة‬ ‫أو لم مؤاخذ ة لم بإوقرارهم بأخذ مممورثهم المال مم ن الهشممركة وصرف ه لنفسمم ه وإلغمماء كمون ه‬ ‫مث ن الدار لزعدمهم أنم مظلومون بأخذ الدار بالبينة فيدما لو ثبتت بينة بذلك‪.‬‬ ‫الوكالة‬ ‫]فائد ة[‪ :‬يهشتط تعيي الوكيممل فل يصممح‪ :‬وكلممت أحمدكدما ‪ ،‬نعمم إن وقمال‪ :‬وكلتمك‬ ‫ف م كممذا وكل مسمملم صممح عنممد ) م ر( والطيممب تبع ماً لزكريا خلف ماً للتحفممة وتعيي م ممما‬ ‫وكل في ه أيرضماً ‪ ،‬فلمو وقمال فم كمل وقليمل وكثي بطمل إلّ إن كمان تبعماً لعيم ‪ ،‬وقمال ه فم‬ ‫الفتح خلفاً للتحفة والنهاية والوقناع ‪ ،‬نعم إن كان القصمد الربح كفممى وقمول ه‪ :‬اشمت بمذا‬ ‫ما شئت م ن العروض أو ما رأيت في ه الصلحة اهم فتح وتفة‪.‬‬ ‫)مس ممألة(‪ :‬ي مموز التوكي ممل ف م وقب ممض الزك ا ة كدم مما نقل مم ه اب مم ن زيم اد ع مم ن الن ممووي‬ ‫واعتدمممده ‪ ،‬وظاهر كل م أب م مرمة ترجيحمم ه ‪ ،‬واعتدمممد ابمم ن حجممر ف م فتمماوي ه عممد م الصممحة‬ ‫وقممال‪ :‬إل إن انصممر السممتحقون بحممل فلدممم ن سممافر منهممم التوكيممل حينئممذ لنممم ملكوهما‬ ‫حقيقة‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ي(‪ :‬الفرق بي الوكالة الصحيحة والفاسمد ة أن الوكيمل يسممتحق السمدمى‬ ‫ف الصحيحة وأجر ة الثل ف الفاسد ة ‪ ،‬ول يأث كدما ف التحفة والنهاية ‪ ،‬ووقال كمثيون‪:‬‬ ‫يممأث بممل ل يصممح تصمرف ه فم وقممول ‪ ،‬ويوز لنحممو الوصي والقيممم والممول التوكيممل فيدممما ل‬ ‫تليق بم ه مباشمرت ه أو يعجمز عنم ه اتفاوقماً ‪ ،‬وكذا فيدمما يقممدر عليم ه كدمما رجحم ه فم التحفممة ‪،‬‬ ‫لك ن شرط الوكيل أن يكون أمينًا‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ب(‪ :‬وقال )بع( هذا على الدمة أو على نصف الدمة ‪ ،‬والطرد عرفهم‬ ‫أن الدمة أن يعطي ه ف الائة خسة وقروش مثلً لز م الهشمرط المذكور واسمتحق ممما شمرط‬


‫للط م مراد الع مماد ة ب ممذلك تق ممدياً للع ممرف الط ممارىء عل ممى الوض ممع ‪ ،‬نع ممم إن فس ممد ت الوكال ممة‬ ‫استحق أجر ة الثل ‪ ،‬فإن كانت هي الدمسة استحقها‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ج(‪ :‬اب ن وبنتان اوقتسدموا مال موّرثهم وكتبوا بينهم سجلً وفي ه وعليهم‬ ‫ما حدث بعد الصخارجة م ن لطلب الدولة ف دفع ه وفروق ه بقدر الصص ‪ ،‬لم يكمم ن هممذا‬ ‫اللفممظ تمموكيلً ف م التسممليم ‪ ،‬بممل ل يمموز لنحممو الخ كممزوج إحممداها تسممليم ذلممك ممم ن‬ ‫مالدممما لممو كممان تممت يممده إل بممإذن خمماص ف م شمميء معي م عنممد مطالبممة الدولة ‪ ،‬فلممو‬ ‫سلم م ن مال ه فمإن كمان بماوقتاض منهدمما ثبمت لم ه وإل لم يلمز م وإن أذنتما فم التسمليم ‪،‬‬ ‫نعم إن كان غبياً جاهلً رجع حينئذ لهل ه ‪ ،‬أما لو سلم م ن غي إذن اعتدماداً علممى‬ ‫ما سطر فليس ل ه الرجوع مطلقاً ‪ ،‬ول تسدمع دعواه التسليم حينئذ ‪ ،‬بل هي مرد لمماج‬ ‫يممب زج ره عنهمما اه مم‪ .‬وقلممت‪ :‬ص مر ح ف م التحفممة بممأن ممم ن وقممال لخممر‪ :‬أّد دين م أو اعلممف‬ ‫دابمت ‪ ،‬أو وقمال أسمي‪ :‬فماِد نم ففعمل المأمور بم ه ل بقصمد التمبع رجع علمى الممر وإن لم‬ ‫يهشمرط ‪ ،‬وإن وقمال لم ه‪ :‬أنفممق علممى زوجت أو أعدممر داري ونوها ممما للممر غممرض بممذلك‬ ‫وشرط الرجوع رجع وإل فل اهم فليتأمل‪.‬‬ ‫)مسمألة(‪ :‬وقمال فم التحفمة‪ :‬لمو وقمال لغيمه اشمت لم كمذا بكمذا ول يعطم ه شميئاً‬ ‫فاشمتاه لمم ه بمم ه ووقع للدموكل وكان الثدممم ن وقرض اً لمم ه فيممد بممدل ه ‪ ،‬ووقياسمم ه أنمم ه يكفممي‪ :‬ضمّح‬ ‫عن ويكون ذلك مترضدمناً لوقتاض ه من ه ما يمزي أضمحية ‪ ،‬أي أوقمل مزىء لنم ه القمق ‪،‬‬ ‫ولذن ه ل ه ف ذبها عن ه بالنية من ه‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬وكل آخممر فم شمراء شمميء ووقال لمم ه‪ :‬أّد الثدممم ن وقرض اً علمّي ‪،‬م أو‬ ‫أعطاه إيماه فتصمرف فيم ه بمإذن الوكل أو علمم رضاه ‪ ،‬ثم اشمتى مما وكل فيم ه فم ذمتم ه‬ ‫بني ممة الوك ل ‪ ،‬فال ممذي يظه ممر أن مم ه يق ممع للدموك ل فم م الص ممورتي وإن لم م يس ممدم ه فم م ص مملب‬ ‫العقممد ‪ ،‬إذ التسممدمية غي م شممرط للصممحة كدممما فم التحفممة ‪ ،‬والفممرق بيم همماتي وما ذكروه‬ ‫ف مبحمث بيمع الفرضمول مم ن ووقوع ه للدمباشمر ‪ ،‬فيدمما لمو اشمتى بمال نفسم ه أو فم ذمتم ه‬ ‫لغيممه بل إذن وإن سمماه أو بمم ه ول يسممدمع ه بممل نمواه أنمم ه ثّم لم يكمم ن لمم ه عليمم ه شمميء‬ ‫ول يلتدمس اوقتاض الثدم ن ‪ ،‬فإذا ل يسدم ه ووقع للدمباشر والنية ل تؤثر ف مثل ذلك‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬وكل ه ف شراء برضمماعة ‪ ،‬وأن يممؤدي الثدمم ن مم ن مممال ه صمح ‪ ،‬وصار‬ ‫الثدمم ن وقرض اً علمى الوكل يرجع بم ه عليم ه لمو تلفمت البرضماعة بل تقصمي ببينمة أو حلمف‬ ‫الوكيل ل يرضدمنها والثدمم ن بممال ه ‪ ،‬ولو وكلم ه فم فمداء عيم ممم ن يمد ظممال ودفمع لم ه مممالً‬ ‫فسمملدم ه للظممال وقبممل رد العي م ضممدم ن ممما ل م يقبممض منمم ه العي م ويردهمما للدموكل ‪ ،‬نعممم إن‬ ‫وقممال لمم ه الوكل‪ :‬ل تسمملم الممال حممت يممرد العي م ضممدم ن مطلق ماً لصخممالفت ه ‪ ،‬فكممان دفعمم ه ل‬ ‫ع ن جهة الوكالة‪.‬‬


‫)مسممألة(‪ :‬أذن لخممر فم النفمماق علممى أولده أو زوجتمم ه أو عدمممار ة مممال ه ونو‬ ‫ذلك صمدق النفمق فم النفمماق وف وقمدره بيدمينمم ه ‪ ،‬وإن أنكممر النفممق عليم ه أي فم القمدر‬ ‫اللئق مما لم يقمدر لمم ه شميئاً معلوم اً وإل صمدق فم القممدر فقمط ‪ ،‬ومثلمم ه مممأذون الماكم‬ ‫ف النفاق على نو مجور أو مال غائب اهم ‪ ،‬نقل ه العلمة علوي الداد ع ن جع‪.‬‬ ‫)مسألة‪ :‬ش(‪ :‬وكل ه ف شمراء مسممكة وأعطماه دراهممم ووقال لمم ه‪ :‬أوف بمماوقي الثدممم ن‬ ‫م مم ن مال ممك وأرسم ل ب مما م ممع م مم ن ك ممان ‪ ،‬ف ممإن ل م ي ممبي جنس ممها ول الط ممرد ع ممرف بهش مراء‬ ‫مسكة الفرضة مثلً ل يصح التوكيل ‪ ،‬فإذا اشتاها بعي مال الوكل أو أضاف ه إل ذمت ه‬ ‫لم يصممح الهش مراء ‪ ،‬فيل مز م رد الممدراهم إل م مالكهمما والسممكة باوقيممة علممى ملممك بائعهمما ‪ ،‬فلممو‬ ‫تلفت ف الطريق مع شصخص أرسلها مع ه الوكيل رجع البائع على ما شاء والقرار علممى‬ ‫ال ممذي تلف ممت ت ممت ي ممده ‪ ،‬وإن بيم م الوك ل أو الط ممرد الع ممرف كدم مما ذك م ر ص ممح شم مراؤها‬ ‫للدموكل ورجع الوكيممل بمما سمملدم ه ممم ن مممال ه ‪ ،‬وإن ل م يقممل لمم ه لممتجع عل مّي ‪،‬م ول يرضممدمنها‬ ‫إن أرس لها م ممع أمي م ف م رفق ممة ي ممأم ن معه ممم ‪ ،‬فل ممو وقص ممر أرج ع الوك ل عل ممى م مم ن شمماء‬ ‫منهدممما إن تلفممت والق مرار علممى الرس ول ‪ ،‬وإن وقصممر أحممدها اختممص الرضممدمان بمم ه ‪ ،‬وليممس‬ ‫وقممول الوك ل لمموكيل ه‪ :‬أرس لها مممع ممم ن كممان إذن ف م الرس ال مممع غي م الميمم ‪ ،‬كدممما لممو‬ ‫وقال‪ :‬وكل م ن شئت‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ب(‪ :‬ل يفممى أن مرسل الممدراهم ممم ن جمماو ة لنحممو أرحام ه ل يطلممق‬ ‫غالباً على الرسول إل برضاعة أو نقداً ل يروج ف بلد الرسل إليهم ‪ ،‬ث يأذن ل ه فم‬ ‫بيممع البرضمماعة وصمرف النقممد ‪ ،‬ويكتممب إليهممم صممدر صممحبة فلن كممذا وقرش اً باعتبممار ممما‬ ‫يممؤول إليمم ه الممال ‪ ،‬ووقمد يكتممب الرس ل معمم ه لمموكيل ه‪ :‬ألطلممق علممى فلن كممذا ممم ن الفرانصممة‬ ‫إرس الً لمم ه صممحبتنا ممم ن فلن ‪ ،‬ويفعممل الوكيممل ممما أمممر بمم ه ‪ ،‬ووقمد يكممون ذلممك وقبممل بيممع‬ ‫البرض مماعة وصممرف النق ممد ‪ ،‬ث م م وق ممد ل تص ممل م ممع الوكي ممل دراه ممم فيستقرض م ها م مم ن آخ ممر‬ ‫ويسمملدمها للدمرس ل إليه ممم ‪ ،‬وج ر ت العمماد ة بممذه العاملممة م مم ن غي م نكي م م مم ن بمماو ة ‪ ،‬وممما‬ ‫غرض ه إل أن يصل إل الرسل إلي ه ما عين ه ل ه ممع تققم ه أنم ه غيم المال المذي أرسل ه‬ ‫وإنما همو بمدل ه ‪ ،‬فمإذا عرفت همذا ظهمر لمك أنم ه لمو أرسلت إلم شمصخص دراهمم ليفروقهما‬ ‫على غيه برضرمو ت فبقيت ف أحد البنادر ول يتيسمر خروجهمما إل إن حمّول بما غيمه‬ ‫ففعممل ذلممك واسممتلم ممم ن التممال دراهممم حاض مر ة أن لمم ه تفريقهمما حينئممذ ‪ ،‬وإن ل م يسممتلم‬ ‫معط ممي ال ممدراهم ب ممدلا لذن مم ه ف م التص ممرف فيه مما فتق ممع عل ممى حس ممب م مما فروقه مما ص مماحب‬ ‫جاو ة ‪ ،‬ويبأ الكمل بمذلك بالطنماً فغلبمة ظم ن برضا فم ذلمك ‪ ،‬ول ينبغمي البحمث علمى مما‬ ‫يقترضي ه الظاهر لا يتتب علي ه م ن الرضرر الفرضممي إلم تمرك الواصمل ت والزهد عم ن حمل‬


‫ه ممذه الكرمم ا ت ‪ ،‬ل س مميدما م ممع فس مماد الع ممامل ت وعل ممم الرضم ا م ممع الس ممتيفاء م مم ن جل ممة‬ ‫س الرضرورا ت‪.‬‬ ‫الّوزا ت ‪ ،‬ووقد اغتفر الهشرع أشياء كثي ة م ن الظورا ت ل ّ‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬أفممت مدمممد صممال الريس فيدممم ن أرسل مممع غيممه دراهممم أمانممة يوصلها‬ ‫إل م مممل آخممر ‪ ،‬وأذن لمم ه ف م التصممرف فيهمما بأخممذ برضمماعة ‪ ،‬ومما ظهممر فيهمما ممم ن رب ح‬ ‫يكممون للمي م ف م مقابلممة حلمم ه الممدراهم وإعطائهمما الرسل إليمم ه كممالجر ة ‪ ،‬بممأن ه إن كممانت‬ ‫الممدراهم الممذكور ة ملكماً للدمرسل وأذن كممذلك جمماز ‪ ،‬وكان الرسول ضممامناً وحكدممم ه حكممم‬ ‫القرض حت تصل إلم الرسل إليمم ه ‪ ،‬وإن لم تكمم ن ملكمم ه ول يمأذن مالكهمما فم التصمرف‬ ‫ل يزه ذلك ‪ ،‬بل يرضدمنها الامل ضدمان غصب والرسل لطريق ف الرضدمان لو تلفت‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ش(‪ :‬وكل شصخصماً فم بيمع أممة وآخمر فم تزويهمما فووقع العقممدان معماً‬ ‫صممح الممبيع دون النكمما ح ‪ ،‬كدممما أفممت بمم ه القاضممي حسممي ورجحمم ه فم العبمماب ‪ ،‬وإن بممث‬ ‫ف التحفة أن التبادر بطلندما‪.‬‬ ‫]فائممد ة[‪ :‬وكل اثني م ف م عتممق عبممد فقممال أحممدها‪ :‬هممذا ‪ ،‬ووقال الخممر‪ :‬حممر فم‬ ‫عتممق بنمماء علممى الصممح أن الكل م ل يهشممتط صممدوره ممم ن نممالطق واحممد ‪ ،‬ووقول بعرضممهم‬ ‫يهشمتط ممردود بمأن همذا لم يفممظ عمم ن نموي بمل عمم ن بعمض الصموليي ‪ ،‬همذا مما أشممار‬ ‫إلي ه السنوي وهو أصوب ‪ ،‬لن اللفظ حيث أمك ن تصحيح ه ل يز إلغاؤه اهم تفة‪.‬‬ ‫)مسألة(‪ :‬وكل شصخصاً ف بيع نلة فباعها الوكيل م ن زيد والوكل م ن عدمرو ‪،‬‬ ‫فإن تصادق الهشتيان على تقممد م أحمد الهشمراءي ن أو وقممامت بينممة بمذلك فالصممحيح الّولم ‪،‬‬ ‫وأن يعلممم السممابق فممالقول وقممول ممم ن هممي بيممده ‪ ،‬فيحلممف علممى نفممي العلممم بتقممدي ش مراء‬ ‫الخر ‪ ،‬فإن ل تك ن بيد أحد ل يصدوقا بل يتكان حت يقرأ أحدها للخر‪.‬‬ ‫)مسممألة‪ :‬ش(‪ :‬أذنممت لوليهما فم تزويهمما بعمد كمل لطلق وعد ة ‪ ،‬أو وكل الممول‬ ‫آخممر فم تزويهمما كممذلك بعممد إذنمما لمم ه صممح الكممل ‪ ،‬واسممتفاد بمم ه تكرير العقممد ممر ة بعممد‬ ‫أخرى ‪ ،‬لن ه توكيل فيدما سيدملك ه تبعاً لدملوك ‪ ،‬كدما لو وكل ه ف بيممع عبممده وأن يهشممتي‬ ‫بثدمنمم ه كممذا ‪ ،‬أو وكلمم ه فم كممذا وكل مسمملم أو فم لطلق ممم ن سممينكحها تبعماً لنكمموح ه ‪،‬‬ ‫أو أذن لعبده أن يتزّوج الن ‪ ،‬وكلدما لطلق يدد هذا إن كممانت حممال إذنمما أو تمموكيل ه‬ ‫خالية ع ن موانع النكما ح ‪ ،‬وكذا لمو أذنمت وهي منكوحة أو معتمد ة علمى العتدممد ل إن‬ ‫وكل الول حينئذ خلفاً للقدممماط ‪ ،‬لكم ن لمو زّوج الوكيمل هنمما صمح النكمما ح لعدممو م الذن ‪،‬‬ ‫كدممما لممو وقممال لمم ه‪ :‬إذا جمماء رأس الهشممهر بممع هممذا العبممد فينممزل علممى التعليممق ول يرضممر‬ ‫حذف الفاء‪.‬‬ ‫)مسمألة‪ :‬ش(‪ :‬وكل عبمد ‪ ،‬أن يهشمتي نفسم ه مم ن سميده صمح ‪ ،