Page 1

‫سوريا اليوم‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني‬

‫‪ 86‬شهيدا بنيران األسد والجيش الحر‬ ‫يسقط طائرة في النبك‬

‫الثالثاء ‪2013/11/26‬‬

‫العدد‪267 :‬‬ ‫كما دمرت قوات الجيش الحر دبابتين لقوات‬ ‫النظام في أطراف يبرود عندما حاولت اقتحام‬

‫المدينة‪ ،‬وكانت قوات النظام قد تسببت بمقتل‬

‫وجرح العديد من المواطنين جراء قصف‬

‫بالطيران الحربي عمى مدينتي يبرود والنبك‪.‬‬

‫ومع انتياء يوم أمس االثنين استطاعت توثيق‬

‫ستة وثمانين شييدا بينيم خمسة شيداء تحت‬ ‫التعذيب وأربعة أطفال وثالث سيدات‪.‬‬

‫وأضافت المجان أن تسعو وثالثين شييدا قضوا‬

‫في دمشق‪ ،‬باإلضافة إلى سبعة عشر شييدا‬ ‫في حمب‪ ،‬وثالثة عشر شييدا في إدلب‪ ،‬وستة‬

‫شيداء في كل من حمص ودرعا‪ ،‬وشييدين‬

‫في كل من الرقة وديرالزور‪ ،‬وشييد في‬ ‫القنيطرة‪.‬‬

‫ىذا فيما تمكنت مقاتمو الجيش الحر من‬

‫إسقاط طائرة حربية لمنظام وتدمير دبابتين في‬

‫ريف دمشق‪ ،‬في حين سقط قتمى وجرحى في‬

‫قصف لقوات النظام عمى بمدتي يبرود والنبك‬ ‫بالقممون في الريف الدمشقي أيضا‪ ،‬وشيدت‬

‫مناطق عدة في حمب وريفيا قصفا بالطيران‬ ‫والمدافع من قبل قوات النظام أدت لقتل وجرح‬ ‫العديد من السكان‪.‬‬

‫وأفاد الناشطون أن مقاتمين في الجيش الحر‬

‫تمكنوا يوم أمس االثنين من إسقاط مقاتمة‬

‫حربية من طراز " سوخوي" تابعة لقوات النظام‬ ‫السوري فوق بمدة النبك بمنطقة القممون بريف‬

‫دمشق‪ ،‬بينما كانت تقصف المنطقة‪.‬‬

‫إسالمية مقاتمة أخرى سيطروا عمى عدة قرى‬

‫في ريف حمب عمى طريق السممية خناصر‬ ‫حمب‪ ،‬إثر اشتباكات مع القوات النظامية‪.‬‬

‫وأضاف المرصد أن الكتائب المشاركة في‬

‫في غضون ذلك أكدت قوات في الجيش الحر‬

‫المعركة تسعى إلى قطع ىذه الطريق‬

‫لفك الحصار عن الغوطة وسط تكتم مطبق‬

‫التي تسيطر عمييا القوات النظامية بمحافظة‬

‫أنيا تحرز تقدما في عدة مناطق بريف دمشق‬

‫قالت لجان التنسيق المحمية في سوريا أنيا‬

‫والشام وحركة أحرار الشام اإلسالمية وكتائب‬

‫عن سير تمك العمميات التي تزامنت مع‬ ‫ىجمات جوية شنيا الجيش النظامي عمى‬ ‫أحياء في دمشق وريفيا‪.‬‬

‫وتشيد منطقة القممون اشتباكات مستمرة‬

‫اإلستراتيجية التي تعد شريان الحياة لممناطق‬ ‫حمب‪.‬‬

‫وفي حمص‪ ،‬أفادت الييئة العامة لمثورة‬ ‫السورية بسقوط جرحى بينيم أطفال في قصف‬

‫قوات النظام مدينة تمبيسة بريف حمص‪ .‬وقال‬

‫بأسمحة ثقيمة ورشاشات‪ .‬وقد استطاعت قوات‬

‫ناشطون إن جيش النظام قصف تمبيسة‬

‫دمشق بحمص بين مدينتي قارة والنبك لميوم‬

‫مما أدى لسقوط جرحى وىدم عدد من المنازل‬

‫النظام غارات متتالية عمى مدن وقرى القممون‪.‬‬

‫ويأتي ىذا بالتزامن مع القصف اليومي‬

‫الجيش الحر قطع الطريق الدولي الذي يصل‬ ‫السادس عمى التوالي‪ ،‬بينما تشن طائرات‬

‫بالياون والمدفعية الثقيمة وراجمات الصواريخ‬ ‫السكنية في المدينة‪.‬‬

‫وفي حمب‪ ،‬بثت مواقع لمثورة صو ار الشتباكات‬

‫المتكرر لمدينة الرستن وبمدة الغنطو وحي‬

‫عسان في ريف حمب الجنوبي‪ .‬كما استطاع‬

‫كبي ار اندلع في أحد أسطح األبنية السكينة‬

‫طاقميما باستخدام صواريخ متطورة ودبابات‬

‫عمى حي الوعر‪.‬‬

‫وتشيد منطقتا ريف حمب الجنوبي والشرقي‬

‫درعا ومخيم درعا لقصف من قبل القوات‬

‫النظامي‪ ،‬كما تشيد جبيات مدينة حمب‬

‫بمدة غباغب‪ ،‬ترافق مع قصف عمى مناطق‬

‫بين قوات النظام والمعارضة في بمدة رسم‬ ‫الجيش الحر تدمير دبابتين لقوات النظام وقتل‬

‫وأسمحة ثقيمة‪.‬‬

‫معارك كر وفر بين الجيش الحر والجيش‬ ‫معارك عنيفة‪ ،‬حيث يزداد استيداف منازل‬ ‫المدنيين ومتاجرىم بالقصف‪.‬‬

‫وقال المرصد السوري لحقوق اإلنسان إن‬

‫الوعر في حمص‪ .‬وقالت شبكة شام إن حريقا‬

‫جراء القصف بالياون من قبل قوات النظام‬ ‫كما تعرضت مناطق في حي طريق السد في‬ ‫النظامية وسط اشتباكات في الجية الغربية من‬

‫في البمدة‪ ،‬وعمى بمدتي ناحتة والشيخ مسكين‪،‬‬ ‫مما أدى لسقوط جرحى‪.‬‬

‫مقاتمي ما يسمى الدولة اإلسالمية في العراق‬ ‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫فورد يطمئن المعارضة أن الغرب لم‬ ‫يقايض بين الممفين السوري واإليراني‬

‫أمريكي ًا‪ ،‬يحمل مقترح ًا يقضي بتأجيل مؤتمر‬

‫"جنيف ‪ "2‬إلى بداية شباط‪/‬فبراير حتى يتسنى‬

‫والمعارضة‪ ،‬أفادت المصادر أن اجتماع ‪20‬‬

‫لممعارضة ترتيب أوراقيا والتنسيق مع كتائب‬

‫ديسمبر‪/‬كانون‬

‫كما طالب بضرورة التوصل إلى اتفاق إطار‬

‫األطراف المعنية إلى اإلجراءات الكفيمة بعقد‬

‫حكومة انتقالية بصالحيات تنفيذية كاممة‪.‬‬

‫وفيما يتعمق بمشاركة إيران‪ ،‬قالت مصادر إن‬

‫الجيش الحر‪.‬‬

‫حول فيم " جنيف ‪ "1‬الذي تضمن تشكيل‬

‫قالت السيدة بيية مارديني‪ ،‬عضو تيار التغيير‬

‫وحول موعد إصدار الدعوة إلى وفدي النظام‬ ‫األول‬

‫ستتمخض‬

‫عنو‬

‫اإلجراءات الرسمية من توجيو دعوات إلى‬

‫مؤتمر "جنيف‪."2‬‬

‫وأشارت المصادر إلى أن موقف االئتالف‬

‫اإلبراىيمي يميل إلى مشاركة كل األطراف‬

‫قناة العربية إن السفير األمريكي روبرت فورد‬

‫لتنفيذ خطوات بناء الثقة برفع الحصار عن‬

‫والسعودية لكن القرار لم يتخذ بعد‪ ،‬مرجحة أن‬

‫االتفاق اإليراني الغربي بشأن الممف النووي لن‬

‫المساعدات اإلنسانية‪ ،‬كما أن االئتالف يريد‬

‫ليست ىناك مقايضة بين المشكمتين‪.‬‬

‫تفاىمات أمريكية روسية وضمانات بتنفيذ‬

‫الوطني السوري‪ ،‬في مداخمة تمفزيونية عمى‬

‫تضمن المطالبة بالضغط عمى النظام السوري‬

‫أبمغ وفد المعارضة الذي التقاه في جنيف أن‬

‫المناطق‬

‫بمرور‬

‫يكون لو أثر سمبي عمى المسار السوري‪ ،‬وأنو‬

‫تأجيل انعقاد "جنيف ‪ "2‬إلى حين حصول‬

‫"جنيف‪."2‬‬

‫ومن جيتو أكد بدر جاموس‪ ،‬األمين العام‬

‫جنيف‪.‬‬

‫األممي والعربي لسوريا‪ ،‬أن مؤتمر " جنيف ‪"2‬‬

‫التقى فورد مع وفد من االئتالف‪ ،‬إن السفير‬

‫اإلبراهيمي يحصر تمثيل المعارضة في‬

‫لالئتالف الوطني السوري المعارض‪ ،‬الذي‬

‫األمريكي طمأن االئتالف باستقالل الممف‬ ‫السوري عن الممف اإليراني‪ ،‬وأن ما جرى في‬

‫المحاصرة‬

‫والسماح‬

‫جنيف بيد االئتالف‬

‫الجميد ما بين االئتالف واإلبراىيمي‪ ،‬وطالبناه‬

‫بالضغط عمى النظام لفتح معابر إنسانية‬

‫ووقف آلتو الدموية واإلفراج عن المعتقمين في‬

‫سجونو‪.‬‬

‫وشدد انو ال بد من وقف العمميات اإلجرامية‬

‫وفك الحصار عن المناطق التي يطّبق فييا‬ ‫النظام سياسة التجويع‪ ،‬وال بد من تييئة‬

‫األجواء والبيئة المناسبة قبل التحدث عن‬

‫"جنيف ‪."2‬‬

‫ىذا فيما ذكرت مصادر صحافية أن وفد‬ ‫االئتالف السوري إلى جنيف‪ ،‬والذي سيمتقي‬

‫نائب‬

‫وزير‬

‫الخارجية‬

‫الروسي‬

‫ميخائيل‬

‫بوغدانوف واألخضر اإلبراىيمي ومسؤوالً‬

‫كفيال بوضع الممسات األخيرة عمى مؤتمر‬

‫كما أكد األخضر اإلبراىيمي‪ ،‬المبعوث‬

‫الممفات‪ ،‬مشي ًار إلى أنو سيتم بحث صالحيات‬

‫الحكومة االنتقالية خالل " جنيف ‪ ،"2‬وسنعمل‬

‫خالل ىذا المؤتمر أيض ًا عمى تطبيق قرار‬ ‫"جنيف ‪."1‬‬

‫االخضر االبراىيمي‪ ،‬الموفد األممي والعربي‪،‬‬

‫باإليجابية‪ .‬وأضاف‪ :‬كان المقاء فرصة لكسر‬

‫يكون اجتماع ‪ 20‬كانون األول‪/‬ديسمير المقبل‬

‫سيبدأ من دون شروط مسبقة‪ ،‬وسيتناول كافة‬

‫سمبا في السوريين‪.‬‬ ‫جنيف لن يؤثر ً‬ ‫وأضاف جاموس أن وفد االئتالف التقى‬ ‫في اجتماع مطول‪ ،‬ووصف أجواء المقاء‬

‫المؤثرة في األزمة السورية‪ ،‬بما في ذلك إيران‬

‫األمم المتحدة تعمن مووداًا لـ"جنيف ‪"2‬‬ ‫قالت من مصادر مقربة من المبعوث العربي‬

‫واالئتالف يرحب بتحديد الموود‬

‫والدولي األخضر اإلبراىيمي إلى سوريا‪ ،‬أن‬ ‫األخير أبمغ االئتالف الوطني السوري بضرورة‬

‫تمثيل المعارضة عموما‪ ،‬وأن الدعوة سيتم‬ ‫توجيييا إلى رئاسة االئتالف‪ ،‬وليس إلى أي‬

‫معارضة أخرى كييئة التنسيق أو غيرىا من‬

‫التيارات المعارضة األخرى‪ ،‬إال أن المصادر‬

‫أفصحت عن أن اإلبراىيمي دعا االئتالف إلى‬

‫ضرورة تمثيل القدر الكافي من المعارضة‪.‬‬

‫وقالت المصادر إن اإلبراىيمي عمى قناعة‬

‫بأنو من الصعب تمثيل المعارضة بكافة‬

‫أطيافيا‪ ،‬إال أنو يرى أن أسماء المعارضة ال‬

‫يجب أن تكون من االئتالف فقط‪.‬‬

‫أعمن األمين العام لألمم المتحدة بان كي‬

‫مون‪ ،‬يوم أمس االثنين‪ ،‬أن ممثمي الحكومة‬

‫السورية والمعارضة سيجتمعون لممرة األولى‬

‫في جنيف في ‪ 22‬كانون الثاني‪/‬يناير بعد‬ ‫مرور ‪ 32‬شي اًر عمى النزاع‪.‬‬

‫ولدى إعالنو عن موعد ىذا المؤتمر التاريخي‬

‫حول سوريا‪ ،‬قال األمين العام لألمم المتحدة‬ ‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫إنيا "ميمة تبعث عمى األمل"‪ .‬ولكن يحدد بان‬

‫وأكد الديمقراطيون في بيان ليم‪ ،‬تمقت " إيالف"‬

‫وىي مسألة اختمفت عمييا الواليات المتحدة‬

‫كثير حل المشكمة الكردية وستثير‬ ‫ًا‬ ‫ستعقد‬ ‫الشكوك بين أبناء الوطن الواحد‪ ،‬وستشجع‬

‫كي مون َمم ْنن سيحضر االجتماع‪ ،‬كما لم‬ ‫يوضح ما إذا كانت الدعوة ستوجو إلى إيران‪،‬‬ ‫وروسيا من قبل‪ ،‬الفتاً إلى أنو لم يتم بعد‬ ‫االتفاق بشأن مشاركة إيران من عدميا‪.‬‬

‫وقال الناطق باسم األمم المتحدة مارتن‬

‫نسخة منو‪ " ،‬أن اإلدارة ستفضي إلى مشكالت‬

‫الوطن ولم تقم من أجل حل مشكالتو وتقوية‬

‫أن ىذه الخطة ىي اليدف‪ ،‬ومع نية جدية‬

‫ودعا الديمقراطيون حزب االتحاد الديمقراطي‬ ‫إدارة محمية تتدبر أمور السكان وتعبر عن‬

‫مصالحيم وتطمعاتيم‪ ،‬أسوة ببقية مناطق‬

‫ماليين شخص من منازليم وتسببت في عدد‬

‫سوريا‪ ،‬محذرين من النتائج الخطيرة التي‬

‫وأضاف الناطق نقالً عن األمين العام لألمم‬

‫الخاطئة والمكاسب الكاذبة‪ ،‬وتمنوا " أن نجد‬

‫وسيكون أم ًار ال يغتفر عدم اقتناص ىذه‬

‫النضال من أجل سوريا ديمقراطية موحدة‪،‬‬

‫ال يحصى من المفقودين والمعتقمين‪.‬‬

‫المتحدة أن النزاع مستمر منذ فترة طويمة‪،‬‬

‫الفرصة لوقف المعاناة والدمار المذين سببيما‪.‬‬

‫بالتراجع ون اإلدارة الذاتية‬

‫ستعطييم من الحقوق أكثر بكثير من أي‬

‫إدارة ذاتية مؤقتة فيما أسماه المناطق الكردية‬

‫والمشتركة‪ ،‬بعد أن كان قد ميد إلعالنيا‬

‫بتصريحات متكررة أتت عمى لسان رئيسو‬

‫صالح مسمم‪ ،‬قال في حينو مسؤولون كبار فيو‬

‫إنيا تمثل وجية نظره الشخصية‪ ،‬وليست أم ار‬

‫أن سوريا تريد الذىاب إلى خيار ديمقراطي‪،‬‬

‫بينما كان الحزب يسير عمى نيج قومي‬ ‫متزمت جعل من الصعب إدارة حوار وطني‬

‫خطوة اإلدارة الذاتية المؤقتة التي أعمن عنيا‬

‫في وقت سابق‪.‬‬

‫عمى الحوار والتفاىم في اإلطار الوطني‬

‫الثورة السورية‬

‫واي دي) قرر من جانب واحد إقامة منطقة‬

‫وأشار الديمقراطيون إلى أنو " كان من الجمي‬

‫الديمقراطي الكردي " بي واي دي" تسرع في‬

‫ال من أن يؤسسو‬ ‫موقفو عمى قوتو المسمحة بد ً‬

‫سقوط النظام"‪.‬‬

‫يمزم الحزب أو يعبر عن مواقفو‪.‬‬

‫رأى اتحاد الديمقراطيين السوريين أن الحزب‬

‫وعبر الديمقراطيون عن أسفيم ألن الحزب‬ ‫ّ‬ ‫رفض االنتظار حتى سقوط النظام‪ ،‬وبنى‬

‫أنفسنا واياىم في صف واحد ىو صف‬

‫"العربية"‪ ،‬إن االئتالف يرحب بتحديد موعد‬

‫الديمقراطيون يطالبون الـ"بي واي دي"‬

‫حقوقيا كاممة غير منقوصة"‪.‬‬

‫تقرير‪ :‬أكثر ‪ 11‬ألف طفل قُتموا منذ بداية‬

‫وكان حزب االتحاد الديمقراطي الكردي ( بي‬

‫متفيم لمطالب االئتالف الوطني السوري‪.‬‬

‫جامعة تكفل وصول سائر القوميات إلى‬

‫ستترتب عمى السير في طريق الحسابات‬

‫وفي غضون ذلك‪ ،‬قال منذر أقبيق‪ ،‬عضو‬

‫"جنيف ‪ ،"2‬فضالً عن أن المجتمع الدولي‬

‫اإلدارة الذاتية‪ ،‬بينما كان من الضروري أن‬

‫المشترك‪ .‬بيية مارديني‪ .‬إيالف‪.‬‬

‫منطقة إدارة ذاتية‪ ،‬ال يعرف أحد مصيرىا بعد‬

‫االئتالف السوري‪ ،‬خالل مداخمة ىاتفية قناة‬

‫ولفت البيان إلى " أن الحزب أخذ خيا ار قوميا‬

‫تحل المشكمة القومية من منطمقات ديمقراطية‬

‫االنطباع بأن الثورة قامت من أجل تقسيم‬

‫الكردي إلى العودة عن ق ارره‪ ،‬وناشدوه إقامة‬

‫‪ 100‬ألف شخص وشردت حوالي تسعة‬

‫مشاركة من الحزب في بقية مناطق وطنيم"‪.‬‬

‫أصحاب المشاريع التفتيتية األخرى‪ ،‬وستعطي‬

‫نيسيركي إن األمين العام ينتظر من المندوبين‬

‫بوقف الحرب التي أسفرت عن مقتل أكثر من‬

‫يواصل بقية السوريين القتال ضد النظام دون‬

‫انعزاليا وشرعيا فرضو اليوم من خالل منطقة‬

‫دولتو ومجتمعو واإلقرار بحقوق مواطنيو"‪.‬‬

‫السوريين أن يحضروا إلى جنيف وىم مدركون‬

‫محررة وليا حق تقرير ما يحدث فييا‪ ،‬بينما‬

‫معو يقوم عمى مشتركات جامعة‪ ،‬يمكن أن‬

‫تقنع قيادتو بضم جيودىا إلى جيود بقية‬

‫السوريين من أجل إسقاط النظام‪ ،‬والتخمي عن‬

‫تطمعيا إلى االستئثار بمنطقة بعينيا اعتبرتيا‬

‫أصدرت " مجموعة أبحاث أكسفورد" تقري اًر‬

‫جديداً وثّق أكثر من ‪ 11‬ألف طفل قُتموا من‬ ‫بداية الثورة السورية حتى نياية شير أغسطس‬ ‫من العام الجاري‪ ،‬وذلك من أصل أكثر من‬

‫المدنيين تم توثيقيم‪.‬‬ ‫‪ 110‬آالف قتيل من‬ ‫ّ‬

‫وبحسب التقرير‪ ،‬فإن األسمحة الثقيمة كانت‬

‫مسؤولة عن حوالي ثالثة أرباع القتمى من‬

‫األطفال الذين تقل أعمارىم عن ‪ 17‬عاماً‪،‬‬

‫بينيم ‪ 2008‬أطفال عمى األقل قُتموا بوساطة‬

‫استيدافيم بالقصف الجوي لطائرات النظام‬

‫السوري‪ ،‬بينما كانت األسمحة النارية الخفيفة‬

‫مسؤولة عن مقتل ربع األطفال‪ ،‬بينيم أكثر‬

‫من ‪ 750‬طفالً تم إعداميم ميدانياً وحوالي‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫‪ 400‬طفل تم قنصيم‪ ،‬ويشير التقرير إلى أدلة‬

‫ُيذكر أن التقرير اعتمد عمى قواعد البيانات‬ ‫مجموعة من مصادر متعددة في المجتمع‬

‫عن استخدام أكياس " السيروم" الفارغة لنقل‬

‫كما أشار التقرير إلى ‪ 128‬طفالً عمى األقل‬

‫المتحدة واعتمدت عمييا في إحصاءاتيا‪ ،‬إال‬

‫نفاذىا وسط الحصار المفروض عمى الغوطة‪،‬‬

‫واضحة أن القناصة قصدت استيداف األطفال‬

‫بشكل محدد‪.‬‬

‫المدني السوري والتي سبق أن نشرتيا األمم‬

‫ومن جية ثانية أعمن المكتب الطبي الموحد‬ ‫ال من أكياس الدم النظامية بسبب‬ ‫الدم بد ً‬

‫قُتموا في الغوطة شرقي دمشق بوساطة اليجوم‬

‫أن الجديد فيو في كونو درس تفاصيالً وقدم‬

‫وكان المكتب بدأ باستخدام أكياس " السيروم"‬

‫الجاري‪ ،‬وذلك من بين مئات المدنيين الذين‬

‫سابقاً‪.‬‬

‫يشار بأن معضمية الشام تعاني حصا اًر شديداً‬

‫الكيميائي في ‪ 21‬آب‪/‬أغسطس من العام‬

‫استنشقوا غازات األعصاب السامة‪.‬‬

‫وتعمق حنا سالمة‪ ،‬إحدى مؤلفي الدراسة‬

‫قائمة‪" :‬ما يثير القمق في ىذا التقرير ليس فقط‬

‫األعداد اليائمة من األطفال الذين قتموا في ىذا‬

‫معمومات إحصائية لم يسبق أن تم تناوليا‬

‫منذ اكثر من سنة‪ ،‬وتتعرض لمقصف بين‬

‫أهالي المعضمية يأكمون لحم الحمير‬ ‫ومشافي الغوطة بال أكياس دم‬

‫وقد سمح النظام في وقت سابق بخروج نحو‬

‫خالل أنشطة يومية مثل االنتظار في طوابير‬

‫اإلعدامات‬

‫والتعذيب‪.‬‬

‫الميدانية‪،‬‬

‫بل‬

‫وحتى‬

‫الغاز‬

‫ويشير التقرير إلى أن العدد األكبر من‬

‫األطفال سقطوا في محافظة حمب‪ ،‬إذ بمغ عدد‬

‫القتمى الموثقين من األطفال فييا أكثر من‬

‫‪ 2200‬طفل‪ ،‬بينما سقط أكثر من ‪1100‬‬

‫طفل في محافظة درعا التي يبمغ عدد سكانيا‬

‫خمس عدد سكان حمب‪ ،‬وىو ما يعني أن‬ ‫ىناك طفالً قتل من كل ‪ 400‬طفل في درعا‪،‬‬

‫‪ 3500‬من المحاصرين إلى مالجئ في‬ ‫أفاد ناشطون من معضمية الشام المحاصرة‪،‬‬ ‫لالستفادة من لحمو في إطعام العائالت‬

‫‪ 8500‬مدني الخروج بتمك الشروط‪ ،‬ولسان‬

‫وغذاء‪.‬‬

‫ولم يعتدوا عمى أحد فمماذا يخرجون وبتمك‬

‫بأنيم اضطروا ولممرة األولى إلى ذبح حمار‪،‬‬ ‫المحاصرة‪ ،‬بعد أن نفذ كل ما لدييم من مؤن‬

‫وأكد الناشط ( أبو مالك) لموقع " كنا شركاء"‬

‫الشروط الميينة‪.‬‬

‫من داخل المعضمية‪ ،‬بأنو التقى أحد الذين‬

‫تذوقوا لحم الحمار وعبر لو عن ارتياحو‬

‫وسروره لمتجربة الجديدة‪ ،‬وعمق بالقول لحم‬

‫حمار وال فروج بشار ووعده ممازحاً بوجبة‬

‫وبالمجمل‪ ،‬فإن نسبة الضحايا من الذكور بين‬

‫وعمق ناشطون من داخل البمدة بالقول ىذه‬

‫الضحايا من اإلناث بنسبة الضعف‪ ،‬مع‬

‫مالحظة أن االستيداف يكون أكبر لمذكور‬

‫بين الـ‪ 17-13‬عاماً‪ ،‬بحيث إنو يفوق اإلناث‬

‫في ذات العمر بحوالي أربعة أضعاف‪ ،‬بينما‬ ‫تتماىى الفروقات تحت سن الثماني سنوات‬

‫بما في ذلك الرضع‪.‬‬

‫ويرفض من تبقى في المدينة وعددىم نحو‬

‫حاليم بأنيم في بيوتيم وفي أرضيم ومدينتيم‬

‫وىي النسبة األكبر مقارنة بسائر المحافظات‬

‫األطفال تحت سن الـ‪ 17‬عاماً تفوق نسبة‬

‫ضواحي دمشق‪ ،‬ولكن تعرض المئات منيم‬

‫لالعتقال‪ ،‬واجبروا عمى اليتاف لالسد‪،‬‬

‫مجانية‪ ،‬مضيف ًا بأن الميم أن ال نأكل لحم‬

‫السورية‪.‬‬

‫مدنيين معظميم من األطفال بسبب الجوع‪،‬‬ ‫وبحاجة ماسة إلى العالج‪.‬‬

‫يتضمن ذلك قصفاً لمنازليم‪ ،‬واستيدافاً ليم‬

‫القناصة ليم خالل حوادث إطالق النار‪،‬‬

‫الحين واآلخر‪ ،‬وقد توفي أكثر من عشرة‬

‫وفييا نحو ‪ 1000‬شخص من المصابين‬

‫الصراع‪ ،‬ولكن الطريقة التي يتم قتميم فييا‪،‬‬

‫الخبز أو الذىاب إلى المدرسة‪ ،‬إضافة لتقصد‬

‫منذ أيام رغم احتمالية التجرثم‪.‬‬

‫بوتين والبابا يدومان الحل تفاوضي‬ ‫وكيري متفائل حيال جنيف‬

‫بعضنا البعض‪.‬‬

‫ىي مدينة معضمية الشام‪ ،‬المدينة الصغيرة‬ ‫التي ال تبعد عن وسط العاصمة دمشق سوى‬

‫أربعة كيمومترات‪ ،‬ىذه المدينة التي باتت‬

‫أعمن بيان رسمي صدر عن الفاتيكان أن‬

‫شراب وال حشائش فييا‪ ،‬مما اضطر األىالي‬

‫فرنسيس ناقشا ضرورة إجراء محادثات لحل‬

‫آال وىـو أكل لحم الحمير‪.‬‬

‫وقال الفاتيكان في البيان الذي صدر عقب‬

‫وتعاني أصعب أيام الحصار‪ ،‬فال طعام وال‬

‫إلى الذىاب باتجاه آخـر لمحفاظ عمى الحياة‪،‬‬

‫الرئيس‬

‫الروسي فالديمير‬

‫بوتين‬

‫والبابا‬

‫النزاع في سوريا أثناء أول لقاء بينيما‪.‬‬

‫المقاء الذي استمر ‪ 35‬دقيقة إن البابا وبوتين‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫ناقشا " ضرورة إطالق مبادرات ممموسة‬

‫سوريا‪ ،‬الفتة إلى أن بعض الجثث وجدت‬

‫سموك طريق المفاوضات"‪.‬‬

‫بقبضة مقاتمي الجيش الحر‪.‬‬

‫لمتوصل إلى حل سممي لمنزاع تدعو إلى‬

‫ىذا فيما رحب وزير الخارجية األمريكي جون‬

‫مقطوعة الرأس‪ ،‬وأن عددا كبي ار منيا ال يزال‬ ‫وينتمي القتمى‪ ،‬بحسب المصادر‪ ،‬إلى عائالت‬

‫ويسود جو من الترقب والحذر وحالة من‬

‫باإلشارة إلى أنو قضى أثناء قيامو بواجبو‬

‫كيري بالسعي إلى عقد مؤتمر إلحالل السالم‬ ‫ووصفو بأنو " أفضل فرصة" لتشكيل حكومة‬

‫الحزن المناطق الجنوبية بعد شيوع الخبر‪.‬‬

‫انتقالية جديدة في البمد المضطرب واخراجو‬

‫من أزمتو‪.‬‬

‫وأوضح المرصد أن عددا من مقاتمي حزب اهلل‬

‫وكان المرصد السوري وثّق الشير الماضي‬ ‫مقتل ‪ 187‬عنص ار من حزب اهلل منذ اندالع‬

‫عدم وجود عناصر لمحزب في منطقة القممون‬

‫ىذا فيما تقدر مصادر في الثورة السورية‬

‫اإلنسان مقتل عدد من عناصر الحزب في‬

‫اإلبراىيمي أن " الئحة المدعوين إلى مؤتمر‬

‫سقطوا في اليومين الماضيين في المعارك‬

‫والجامعة‬

‫العربية‬

‫إلى‬

‫السالم حول سوريا في ‪ 22‬كانون الثاني‪/‬يناير‬

‫في جنيف لم تحدد بعد"‪.‬‬

‫المقدس‪ ،‬نقمت المصادر ترجيحات تم تداوليا‬ ‫ّ‬

‫وقد جاء ذلك فيما أ ّكد المرصد السوري لحقوق‬

‫كما أعمن الموفد الخاص لألمم المتحدة‬ ‫سوريا‬

‫وقالت الصفحة‪ :‬في حين اكتفى بيان النعي‬

‫أن إسكندر سقط‬ ‫بين أىالي البمدة تتحدث عن ّ‬ ‫خالل الساعات األخيرة أثناء مشاركتو في‬

‫معارك ريف حمب والغوطة الشرقية لدمشق‪.‬‬

‫األخضر‬

‫أن‬ ‫أحد مقاتمي حزب اهلل في سوريا‪ ،‬مبينة ّ‬ ‫الحزب نعى عبر مكبرات الصوت في جامع‬ ‫البمدة األخ المجاىد عمي إسكندر‪.‬‬

‫عزالدين وىزيم واسكندر وكالوت والحاج عمي‪،‬‬

‫في سوريا في كانون الثاني‪/‬يناير المقبل‪،‬‬

‫البازورية في صور جنوب لبنان‪ ،‬إعالن مقتل‬

‫الدائرة في ريف حمب والغوطة الشرقية‪ ،‬مؤكدا‬

‫المعارك الدائرة في الغوطة الشرقية لدمشق‪.‬‬

‫األحداث في سوريا قبل عامين ونصف العام‪.‬‬

‫وقال اإلبراىيمي لمصحافيين عقب اجتماع مع‬

‫حيث تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام‬

‫األعداد بأضعاف األعداد المعمنة بسبب عدم‬

‫المدعوين لم تحدد بعد"‪ .‬وفي شأن المشاركين‬

‫وقال مدير المرصد في اتصال ىاتفي مع‬

‫مناطق المواجيات أو عدم القدرة عمى التعرف‬

‫مسؤولين روس وأمريكيين كبار إن " الئحة‬

‫السوري والجيش الحر‪.‬‬

‫السوريين‪ ،‬اعتبر انو ينبغي أن يكونوا " ذي‬

‫وكالة األناضول‪ :‬معموماتنا تفيد أيضا عن‬

‫إن " إيران والمممكة العربية السعودية ستكونان‬

‫من عراقيين وايرانيين في معارك القممون‬

‫مصداقية مع أكبر صفة تمثيمية ممكنة"‪ .‬وقال‬ ‫بالتأكيد من المشاركين المحتممين"‪.‬‬

‫حزب اهلل ينعي قتاله في سوريا واألهالي‬ ‫ينتظرون جثث أبنائهم‬

‫سقوط عدد من قتمى لواء أبو فضل العباس‬ ‫المحتدمة في النبك ودير عطية منذ يوم‬

‫األربعاء الماضي‪.‬‬

‫قدرة حزب اهلل عمى انتشال جثث مقاتميو من‬ ‫عمييا‪.‬‬

‫بشار يقترح ومى حزب اهلل العمل ضد‬

‫السعودية‬

‫وبالتزامن‪ ،‬أوردت صفحة " صقور الضاحية"‬

‫التي تبث أخبار حزب اهلل عمى موقع التواصل‬ ‫االجتماعي " فيسبوك" قبل ساعات‪ ،‬أن عدد‬

‫شيداء حزب اهلل في الغوطة الشرقية قد بمغ ‪4‬‬

‫أحدىم من آل ىزيم قضى ذبحاً فيما قارب‬

‫عدد قتمى المسمحين الـ ‪.250‬‬ ‫قالت مصادر صحفية مقربة من حزب اهلل في‬

‫منطقة جنوب لبنان أن ‪ 20‬عنص ار من حزب‬ ‫اهلل قتموا في المعارك الدائرة في سوريا خالل‬ ‫اليومين الماضيين‪.‬‬

‫وقالت مصادر مقربة من عائالت القتمى إن‬

‫‪ 20‬من أبناء مناطق الجنوب وبالتحديد‬ ‫النبطية‪ ،‬صيدا‪ ،‬وبنت جبيل‪ ،‬قضوا خالل‬

‫اليومين الماضيين في المعارك المحتدمة في‬

‫وأشارت الصفحة إلى ّأنو يتم تداول صورة‬ ‫الشييد عمي عز الدين ىزيم مقطوع الرأس‪،‬‬

‫ودعا القيمون عمييا إلى عدم تداول الصورة‬

‫في حال وصمت إلييم ألنّو ال يجوز نشرىا‬ ‫شرعا وأىل الشييد غير مسامحين من يقوم‬ ‫بنشرىا‪.‬‬

‫وأوضحت معمومات أخرى وردت عمى‬

‫الصفحة ّأنو تم مساء أول أمس األحد في بمدة‬

‫كشف قيادي في جيش الميدي أن نظام االسد‬

‫اقترح تكميف حزب اهلل بالعمل ضد السعودية‬

‫انطالق ًا من األراضي العراقية‪ ،‬ونصح القيادة‬

‫اإليرانية بعدم إقحام الحرس الثوري بصورة‬

‫مباشرة بيذه العممية العتبارات عدة‪ ،‬أىميا أن‬ ‫الشيعة في المنطقة الشرقية لمسعودية ربما‬

‫يتحسسون من إيران‪ ،‬كما أن المحافظات‬ ‫العراقية المحاذية لممممكة قد تتقبل وجود‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫عناصر من الحزب الذي يتزعمو حسن نصر‬

‫قريب ًا من الحدود العراقية السعودية والعراقية‬

‫وأكد المصدر لصحيفة " السياسة" الكويتية أن‬

‫الحرس الثوري بتجييز ىذه المعسكرات‬

‫حزب اهلل بممف استيداف أمن المممكة العربية‬

‫من أن يتم مقايضة المالكي بالسماح لمنشاط‬

‫اهلل وربما تقبل التعاون والتنسيق معو‪.‬‬

‫المرشد اإليراني األعمى عمي خامنئي كمف‬

‫الكويتية واعداد مجموعات قتالية عمى أن يقوم‬

‫السعودية وقيادة جماعتين عراقيتين ليذا‬ ‫الخزعمي وكتائب الحرس الثوري العراقي‬

‫لرئاسة الحكومة العراقية العام المقبل‪.‬‬

‫بزعامة جمال جعفر اإلبراىيمي الممقب بأبي‬

‫ميدي الميندس الذي شارك في تفجيرات‬ ‫الكويت العام ‪ 1983‬وبعدىا ىرب إلى إيران‬

‫وأصبح الشخصية العراقية القوية في الحرس‬ ‫الثوري اإليراني‪.‬‬

‫وأضاف أن القيادة اإليرانية كانت استعانت‬

‫العراقية الجنوبية مقابل دعم توليو والية ثالثة‬ ‫وأكد المصدر أن نظام األسد يمثل عراب‬ ‫الحرب ضد السعودية في الوقت الحالي‪ ،‬أكثر‬

‫من النظام اإليراني‪ ،‬حيث يعتقد أن إشعال‬

‫جبية الحدود العراقية السعودية ىو انتقام من‬

‫الموقف المبدئي لمحكومة السعودية المؤيد‬ ‫لمثورة السورية‪ ،‬كما أن بشار االسد صارح‬

‫بعناصر حزب اهلل خالل الصراع مع القوات‬

‫مسؤولين إيرانيين بأنو يتمنى أن يرى النظام‬

‫‪ 2003‬و‪ 2010‬وسعت خالل ىذه الفترة إلى‬

‫سوريا‪.‬‬

‫الشيعية التسع وفي النجف وكربالء عمى وجو‬

‫حيويين إذا حدثا ستفشل العممية المدبرة ضد‬

‫األمريكية عندما كانت موجودة في العراق بين‬

‫توطيد نفوذ الحزب في المحافظات العراقية‬

‫الهوية الشخصية‬

‫بالسالح والمعدات العسكرية الموجستية‪ ،‬محذ اًر‬ ‫العسكري المعادي لمسعودية في المحافظات‬

‫اليدف‪ ،‬وىما عصائب أىل الحق بزعامة قيس‬

‫الحكومة السورية تقرر تغيير بطاقات‬

‫السعودي ينيار قبل ان يودع ىو السمطة في‬

‫ورأى القيادي الصدري أن ىناك تطورين‬

‫أعمنت حكومة بشار األسد أنيا قررت تغيير‬

‫بطاقات اليوية الشخصية لمسوريين بكمفة قالت‬ ‫إنيا ستصل إلى نحو ‪ 28‬مميون يورو‪ ،‬ما‬

‫طرح تساؤالت حول مدى إمكانية حصول‬

‫الالجئين السوريين والنازحين عمى البطاقات‬ ‫الجديدة‪.‬‬

‫وأفادت مصادر صحفية مقربة من النظام أن‬

‫مجمس الشعب أقر موازنة لو ازرة الداخمية والتي‬

‫تضمنت تنفيذ مشروع البطاقات الشخصية‬ ‫الجديدة‪.‬‬

‫ىذا فيما نقمت وكالة األنباء السورية الرسمية‬

‫عن معاون وزير الداخمية لألحوال المدنية‬

‫خاص وبالتالي يبدو أن مخطط استيداف‬

‫األمن الوطني السعودي‪ :‬األول يتعمق بموقف‬

‫بالموضوع السوري وتداعياتو‪ ،‬غير أن تفعيل‬

‫مقدميا المرجع األعمى عمي السيستاتي الذي‬

‫صممت وفق أحدث التقنيات المتبعة‬ ‫الحديثة ُ‬

‫حرب طائفية واسعة في المنطقة‪ ،‬ما ييدد‬

‫تتضمن كامل البيانات المتعمقة بحامل البطاقة‬

‫المممكة كان معداً سمفاً وال عالقة لو‬

‫المرجعيات الدينية الشيعية في النجف وفي‬

‫عممية استيداف األمني السعودي كان مؤجالً‬

‫اعتبر أن استيداف السعودية معناه إشعال‬

‫العراق نياية العام ‪ ،2011‬لكن اندالع الثورة‬

‫وحدة العالم اإلسالمي وحياة ماليين المسممين‪،‬‬

‫السعودية ثم عادت االجتماعات السرية عمى‬

‫والصدر‬

‫لحين استكمال االنسحاب األمريكي الكامل من‬ ‫السورية تسبب في إرباك العممية ضد‬

‫محور الحرس الثوري واألجيزة السورية وقيادة‬

‫حزب اهلل وبمشاركة أبو ميدي الميندس قبل‬ ‫قرابة شيرين لوضع خطط جديدة لمتحرك عبر‬ ‫الحدود العراقية السعودية‪.‬‬

‫كما أن السيستاني أثنى عمى المواقف‬ ‫السياسية‬

‫لمجعفري‬

‫والحكيم‬

‫لمعارضتيم أي مخطط معاد لمسعودية‪.‬‬

‫أما التطور الثاني‪ ،‬فيتمثل بخسارة ائتالف‬ ‫المالكي في االنتخابات البرلمانية المقررة في‬

‫ابريل المقبل‪ ،‬وبالتالي فإن تشكيل حكومة‬

‫واستناداً إلى معمومات القيادي في جيش‬

‫عراقية جديدة برئاسة شخصية صدرية أو‬

‫بين ابو ميدي الميندس وبين قيادات عسكرية‬

‫تقويض نفوذ حزب اهلل في المدن العراقية‬

‫الميدي‪ ،‬فإن اجتماعات ستعقد في وقت قريب‬

‫من حزب اهلل‪ ،‬وأن التوجو القائم ىو تشكيل‬

‫قيادة عمميات مشتركة وبناء بعض المعسكرات‬

‫شخصية من مجمس الحكيم سيؤدي إلى‬ ‫الجنوبية‪.‬‬

‫عادل الديري‪ ،‬قولو إن البـطاقة الشخصية‬

‫عالمياً في مجال البطاقات الشخصية بحيث‬

‫والتي تـحتاجيا الجيات العامة‪ ،‬الفت ًا إلى أن‬ ‫المزايا الناجمة عن ىـذا المشروع ىي تيـيئة‬

‫شروط اإلقالع بمشروع الحكومة االلكترونية‬ ‫وادخال البصمة اإللكترونية عمى البطاقة‪ ،‬ما‬

‫سيجنب خزانة الدولة دفع عشرة ماليين يورو‬ ‫كمفة تنفيذ مشروع البصمة بشكل منفرد‪.‬‬

‫وكانت تقارير دولية قد أفادت في وقت سابق‬

‫أن نحو سبعة ماليين سوري غيروا منذ بداية‬

‫‪ 2011‬أماكن إقاماتيم سواء بالنزوح إلى‬ ‫المدن والمناطق الخاضعة لسيطرة النظام‪ ،‬أو‬

‫بالمجوء إلى الخارج بينيم نحو ‪ 2.2‬مميون‬

‫شخص ُسجموا لدى المفوضية السامية لشؤون‬

‫الالجئين في دول الجوار‪ ،‬إضافة إلى عدد‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫مماثل غير مسجمين‪ ،‬عمم ًا بأن عدد السوريين‬

‫ونشرت وكالة األنباء السعودية تصريحا‬

‫تعترض عقد " جنيف ‪ "2‬ومن الضروري أن‬

‫بحسب آخر إحصاء ؤسمي‪.‬‬

‫إلى ما نشرتو وكالة أنباء " نوفوستي" الروسية‬

‫المعارض مع القيادة الروسية لمتجاوب مع‬

‫المنسوب لمساعد الرئيس الروسي يوري‬

‫ولكن شعرت الرياض أن الموقف االيجابي‬

‫السجل المدني المنتشرة في جميع المناطق‪،‬‬

‫بين خادم الحرمين الشريفين والرئيس الروسي‪،‬‬

‫تبدل بعد زيارة وفد النظام السوري قبل أسبوع‬

‫إقامة مشروع أتمتة السجل المدني وتصوير‬

‫عقد مؤتمر " جنيف ‪ .."2‬إلى آخر ما جاء في‬

‫الروسي أن األولوية في حل األزمة السورية‬

‫المقيمين في سوريا يقدر‬

‫بنحو ‪ 23‬مميوناً‬

‫لمسؤول سعودي "لم تسمو" قال فيو باإلشارة‬

‫كما قال معاون وزير الداخمية لألحوال المدنية‬

‫بتاريخ ‪ 21‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر لمتصريح‬

‫شيدت حرق وتخريب نحو نصف أمانات‬

‫أوشاكوف حول المكالمة الياتفية التي جرت‬

‫عادل الديري‬

‫إن األشير الثالثين األخيرة‬

‫والبالغ عددىا ‪ 290‬أمانة‪ ،‬ما طرح ضرورة‬ ‫ال إن و ازرة‬ ‫معظم السجالت واالحتفاظ بيا‪ ،‬قائ ً‬ ‫الداخمية بصدد إنجاز مشروع تحسين خطوط‬

‫االتصال بين قيادات ومراكز الشرطة في كل‬

‫محافظة‪ ،‬من المحافظات الـ‪ ،14‬بيدف تطوير‬

‫آلية التواصل وتبادل المعمومات‪ ،‬إضافة إلى‬ ‫تشكيل لجنة تعنى بشؤون المخطوفين من‬ ‫العاممين في و ازرة الداخمية التي توصمت إلى‬

‫إقرار توصية باالستمرار في دفع رواتب‬ ‫المخطوفين لمدة عام كامل من دون حسومات‬ ‫إلى حين التحقق من أوضاعيم‪.‬‬

‫الرياض تتراجع ون موقفها االيجابي‬ ‫تجاه "جنيف‪ "2‬بعد تبدل الموقف الروسي‬

‫التي زعم فييا استعداد المممكة لممساعدة عمى‬

‫خبر الوكالة‪ ،‬فإن ما جاء بالتصريح ال أساس‬

‫‪ "2‬الخاص باالزمو السورية‪ ،‬إلى أن الرياض‬ ‫تراجعت عن موقف إيجابي من مسألة عقد‬ ‫المؤتمر أبدتو المممكة إثر المكالمة الياتفية‬

‫التي بادر الرئيس الروسي باجرائيا مع خادم‬ ‫الحرمين الشريفين الممك عبد اهلل بن عبد‬

‫العزيز قبل أسبوعين‪.‬‬

‫الذي أبداه الرئيس الروسي بمكالمتو لمممك قد‬

‫فبعد ىذه الزيارة صرح نائب وزير الخارجية‬ ‫يجب أن تعطى إلحالل األمن‪ ،‬وىذا يتماشى‬

‫لو من الصحة جممة وتفصيال‪ ،‬وان المممكة‬

‫األزمة السورية‪.‬‬

‫فإن موسكو أبمغت المعارضة عقب زيارة وفد‬

‫العربية السعودية مستمرة في موقفيا الثابت من‬

‫ووفق ما قال قيادي في المعارضة السورية‪،‬‬

‫ولم يذكر المصدر المسؤول ماىو الموقف‬

‫النظام‪ ،‬أن وفد المعارضة الذي كان يزمع أن‬

‫مؤتمر جنيف‪ ،‬وان كان معروفا أن الرياض‬

‫الجربا لن يمتقي مع الرئيس بوتين بل مع وزير‬

‫االتفاق األمريكي الروسي‪ ،‬وبدون الحصول‬

‫عن المقترح الروسي لمعاىل السعودي‪ ،‬لذلك‬

‫حكم نظام االسد‪.‬‬

‫يكون برئاسة رئيسيا أحمد الجربا‪ ،‬وبعد ذلك‬

‫السعودي الثابت من األزمة السورية ومن عقد‬

‫كانت تعارض عقد مؤتمر " جنيف ‪ "2‬وفق‬ ‫عمى ضمانات بأن المؤتمر ييدف إلى إنياء‬ ‫ولكن الرياض أبدت‪ ،‬وبدون إعالن‪ ،‬موقفا‬ ‫إيجابيا‪ ،‬من مساع روسية لمتحضير لمؤتمر‬

‫"جنيف ‪ ،"2‬بعد مكالمة الرئيس الروسي‬

‫يزور موسكو برئاسة رئيس االئتالف أحمد‬ ‫الخارجية ومسؤولين أمنيين‪ ،‬وىذا كان تراجع‬ ‫لوحظ أن المعارضة صرحت بان وفدىا لن‬

‫صرحت بان االئتالف لم يتمق دعوه رسمية‬

‫من موسكو لزيارتيا‪.‬‬

‫وكانت ىذه رسائل لموسكو لمتحرك لمرد ايجابيا‬

‫عمى ىذه التصريحات‪ ،‬ولكن لم تحرك ساكنا‬

‫االستخبارات السعودية األمير بندر بن‬

‫بل وأعمنت عمى لسان مساعد الرئيس الروسي‬

‫بإعالن الموافقة عمى المشاركة بمؤتمر جنيف‬

‫استعدادىا لممساعدة في عقد مؤتمر " جنيف‬

‫سمطان‪ ،‬وتمثل ذلك بإقناع االئتالف السوري‬

‫استعدادا لممساعدة عمى عقد مؤتمر "جنيف‬

‫مطالبيم‪.‬‬

‫ويؤيد وجية نظر النظام‪ ،‬باإلضافة إلى ذلك‪،‬‬

‫لمعاىل السعودي‪ ،‬والتي حضرىا رئيس‬

‫يشير النفي السعودي بأن المممكة أظيرت‬

‫تجري لقاءات لمسعودية ولالئتالف السوري‬

‫وضع شروطا ليا كما أقنعت االئتالف بأن‬

‫يرسل وفدا إلى موسكو لمقاء الرئيس بوتين‬

‫والمسؤولين الروس‪ ،‬وبعد المكالمة التي أجراىا‬ ‫الرئيس الروسي ببشار األسد قبل ‪ 10‬أيام‬

‫ارتاحت الرياض‪.‬‬

‫وأبدى األمير بندر بن سمطان رغبة بزيارة‬

‫موسكو‪ ،‬وكل ذلك كان يجري وفق التفاىم‬ ‫الذي جرى بمكالمة بوتين لمممك والتي أكد فييا‬

‫يوري أوشاكوف أن المممكة أعربت عن‬

‫‪ ،"2‬وىذا ما أغضب الرياض وجعميا تغير‬

‫الموقف اإليجابي الذي قامت بو لمساعدة‬ ‫الجيود الروسية لمتحضير لممؤتمر‪ ،‬وتصدر‬

‫بيانيا والذي يعيد الرياض إلى موقفيا األول‬ ‫وىو أنيا غير معنية بعقد مؤتمر " جنيف ‪،"2‬‬ ‫وبالتالي البد وأن يمغي األمير بندر بن سمطان‬

‫نيتو زيارة العاصمة الروسية‪ .‬القدس العربي‪.‬‬

‫أن موسكو تقوم بمبادرة لحل المعضالت التي‬ ‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫االتحاد الديمقراطي يتهم النظام بإفراغ‬ ‫القممون من خزانها البشري المؤيد لمثورة‬

‫وأضاف أنو رغم أن ذلك لن يكون نزىة لقوات‬

‫‪ 250‬و‪ 300‬شاب من مختمف أنحاء أوروبا‪،‬‬

‫حزب اهلل‪ ،‬إال أن االتحاد ينبو إلى ضرورة‬

‫المرتبطة بتنظيم القاعدة التي تقاتل ضد النظام‬

‫النظام وأدواتيا من قوات إيرانية ومميشيات‬

‫حشد التأييد الداخمي والخارجي لمساندة الجيش‬ ‫السوري الحر في ىذه المعركة مع قوات‬

‫ومميشيات النظام وحمفائو‪ .‬واعتبر البيان أيضاً‬ ‫أن معركة القممون عمى ىذا المستوى من‬

‫أكد تجمع االتحاد الديموقراطي السوري أن‬ ‫النظام السوري يسعى من خالل معركة‬

‫القممون لخمق ديموغرافيا جديدة عمى األرض‬

‫وتيجير الخزان البشري المعارض الكبير ىناك‬

‫بغية خنق الحاضن االجتماعي لقوى الثورة‪.‬‬

‫وجاء في بيان لالتحاد أنو رغم عدم التكافؤ‬

‫في ميزان القوى العددي والتسميحي وفارق‬ ‫الدعم بين الجانبين‪ ،‬فإن قوات الجيش الحر‬

‫وثوار القممون يدافعون عن المنطقة إيمانا‬

‫منيم بالحق في الدفاع عن أنفسيم وحاضنتيم‬ ‫االجتماعية ودورىم ووجودىم في الثورة‪ ،‬فيما‬

‫يسعى النظام لمسيطرة عمى المنطقة لتأمين‬

‫بشرية ومادية وبالسالح والذخيرة لقوات الجيش‬

‫ويعيش الشيخ بكري في لبنان ويحمل جنسية‬

‫بالتحرك الجدي والفعال لتأمين أكبر مساعدة‬ ‫الحر وثوار القممون في معركتيم‪ ،‬إضافة إلى‬ ‫احتضان ورعاية نازحي القممون‪ ،‬وقد وصل‬

‫منيم كثير إلى لبنان ودمشق ومناطق حمص‬

‫جراء أوسع عممية تيجير تشيدىا المنطقة‪.‬‬

‫تقرير‪ :‬وشرات األوربيين ذهبوا لمقتال في‬

‫سوريا‬

‫إلى درعا‪ ،‬إذا استطاع النظام أن يحسم معركة‬

‫القممون‪ ،‬ألن ذلك يعطيو فرصة التوجو إلى‬

‫الغوطة الشرقية ثم الغربية مجتا از أحياء دمشق‬

‫الجنوبية باتجاه مدن وقرى درعا لتدمير قوات‬ ‫الجيش الحر واعادة السيطرة عمى المنطقة‬

‫الجنوبية‪.‬‬

‫البريطانية‪ ،‬ومن المنظمات التي خمفتيا‪ ،‬أُدينوا‬

‫المتحدة أو الخارج خالل السنوات الماضية‪.‬‬

‫ىذا البمد بعد أن ذىب إلى ىناك ورفضت‬

‫السمطات البريطانية السماح لو بالعودة إلى‬

‫المممكة المتحدة‪ ،‬وتولى تشودري بعدىا قيادة‬ ‫المياجرون قبل حظرىا‪.‬‬

‫وأشار التقرير إلى أن الشيخ بكري وتشودري‬

‫شجعا الناس عمى اتخاذ إجراءات متطرفة‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫مشددًا عمى ضرورة اعتبار تشودري البالغ من‬ ‫العمر ‪ 46‬عاماً العباً خطي اًر عمى الساحة‬

‫اإلسالمية الدولية‪.‬‬

‫وزعم التقرير إن أنصار تشودري موجودون في‬

‫سوريا‪ ،‬وىناك شائعات في العالم اإلسالمي‬

‫بأن عددىم يتراوح بين ‪ 50‬و‪ 80‬شخصاً‬

‫سافروا إلى ىناك من مدن بريطانية من بينيا‬

‫وأشار البيان إلى أنو‪ :‬إضافة إلى تدمير‬

‫الثورة‪ ،‬والسيما في الجنوب من ريف دمشق‬

‫بريطانيا الداعية اإلسالمي السوري المولد‪،‬‬

‫السورية‪ ،‬واإلقميمية والدولية الصديقة‪ ،‬تطالب‬

‫دمشق الشرقية مما يميد لو اقتحاميا الحقاً‬

‫وعددىم بمئات األلوف‪ ،‬فان خط ار جديا ييدد‬

‫مرتبطين بحركة المياجرون‪ ،‬التي أسسيا في‬

‫بجرائم عمى صمة بـاإلرىاب في المممكة‬

‫وىيئة األركان‪ ،‬وكل القوى السياسية والعسكرية‬

‫القممون وقطع خطوط التواصل مع غوطة‬

‫والوافدين السوريين من المناطق األخرى‬

‫وأضاف التقرير أن ‪ 70‬شخصاً عمى األقل‬

‫األىمية والخطورة‪ ،‬وأن االئتالف الوطني‬

‫خط التواصل السوري مع لبنان عبر جبال‬

‫حاضنة في القممون المؤلف من سكانو‬

‫السوري‪.‬‬

‫الشيخ عمر بكري محمد‪ ،‬وحظرتيا السمطات‬

‫طريق دمشق حمص االستراتيجي‪ ،‬واغالق‬

‫وتيجير الخزان البشري اليائل الذي يعتبر بيئة‬

‫عمى االنضمام إلى الجماعات المسمحة‬

‫اتيم تقرير صدر يوم أمس االثنين‪ ،‬شبكة من‬ ‫الجماعات يقودىا الداعية اإلسالمي البريطاني‬

‫أنجم تشودري‪ ،‬بإرسال العشرات من الشباب‬ ‫لمقتال في سوريا إلى جانب مقاتمين من تنظيم‬ ‫القاعدة‪.‬‬

‫حيث زعم تقرير أصدرتو منظمة " األمل ال‬ ‫الكراىية" في لندن‪ ،‬والذي نشرتو صحيفة‬

‫االندبندنت‪ ،‬إن شبكة تشودري أصبحت أكبر‬

‫بوابة لإلرىاب في تاريخ بريطانيا الحديث‪،‬‬

‫وشجعت ما يصل إلى ‪ 80‬شاب ًا‬ ‫وسيّمت‬ ‫ّ‬ ‫مسمماً من المممكة المتحدة وما يتراوح بين‬

‫لندن‪ ،‬وبيرمنغيام‪ ،‬وستوك أون ترينت‪.‬‬

‫وأضاف التقرير أن فرنسا استأثرت بأكبر عدد‬

‫من المتطرفين اإلسالميين الذين سافروا لمقتال‬

‫في سوريا وبمغ ‪ 400‬متطرف‪ ،‬تمتيا بريطانيا‬

‫بـ ‪ 350‬متطرفاً‪ ،‬ثم بمجيكا ‪ ،200‬وألمانيا‬

‫‪ ،200‬وكوسوفو ‪ 150‬متطرفاً اسالمياً‪.‬‬

‫ونسبت الصحيفة إلى تشودري قولو إن ىذا‬ ‫التقرير خيالي ونحن لسنا بوابة ألي شيء‪،‬‬

‫ويبدو أن منظمة "األمل ال الكراىية" أرادت من‬

‫وراء ذلك القفز عمى ما يسمى عربة اإلرىاب‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫لتحميمنا مسؤولية كل ما حدث منذ ىجمات‬

‫المرأة قد يكون مفيدا في زمن األمية والتحول‬

‫والرضى وليس عمى سبر قدرات واحترام لمفكر‬

‫وفيما اعتبر الداعية اإلسالمي البريطاني‬

‫الفيس بوك‪ ،‬الذي إن تعدى السطرين فسيجد‬

‫لعجز المرأة السورية وافتقارىا لمقدرة بل‬

‫عمالً نبيالً‪ ،‬نفى أن تكون شبكتو تجنّد الناس‬

‫شكوى إلى العالم أجمع والى كل الييئات التي‬

‫ومن جيتو أبمغ متحدث باسم و ازرة الداخمية‬

‫وكيان بشري لنتحدث عن إشكالية المرأة‬

‫المنتجة بل واإللغائية‪.‬‬

‫المسائل األمنية واإلجراءات التي يمكن أن‬

‫أدق المرأة المسجمة عمى قيود النساء المواتي‬

‫اإلشاعات ولكن ىذه سمة عامة عند‬

‫والحريات مقارنة بالمجتمع المواتي تنتمين إليو‪،‬‬

‫واآللية‬

‫‪ 11‬أيمول‪/‬سبتمبر ‪.2001‬‬

‫الذىاب إلى سوريا لمقتال ضد نظام األسد‬

‫وترسميم إلى سوريا ودول أخرى‪.‬‬

‫البريطانية الصحيفة نحن ال نعمّق عمى‬

‫نتخذىا ضد األفراد والمنظمات‪ ،‬لكننا نكافح‬

‫المتطرفين عمى جميع المستويات ونقوم حالياً‬

‫بدراسة اتخاذ تدابير جديدة ضدىم‪.‬‬

‫في اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد‬ ‫المرأة‪ ..‬المرأة السورية من سيء ألسوأ‬

‫بقمم‪ :‬ميس الكريدي‬

‫االنترنتي من قراءة المقاالت إلى ستاتوس‬

‫السياسي أو الخبرة الذاتية لممرأة‪.‬وىذا ال يعود‬

‫صعوبة بالحصول عمى قارئ‪ ،‬أن أكتب‬

‫بالعكس أثبتت تمك المرأة قدرة خارقة عمى‬

‫تتصدر الدفاع عن المرأة حقوقا ومكتسبات‬

‫لممواجية‪ ،‬ولكنو يعود لمذىنية الذكورية غير‬

‫السورية الناشطة‪ ،‬الكاتبة‪ ،‬الصحفية‪ ،‬بمعنى‬

‫وصمن إلى منزلة البأس بيا في الحقوق‬ ‫و بما أني عممت في مناىضة العنف ضد‬ ‫المرأة في سورية وكتبت وصرخت في مواجية‬

‫ا الستيتار بالمرأة وحقوقيا عبر اإلعالم ومن‬

‫خالل التعاطي المباشر مع المجتمع فإني‬ ‫أمتمك حقي وواجبي باالعتراف بأزمة المرأة‬ ‫النخبة خصوصا وىي التي عانت ما عانتو‬

‫مع‬

‫األطر السياسية‬

‫الديمقراطية‬

‫وصون‬

‫التي تيمل باسم‬

‫الحريات‪،‬‬

‫واألطر‬

‫المجتمعية التي تناضل حسب ادعائيا لنيضة‬

‫المجتمع وقيادتو من داخمو انطالقا من الشرعة‬

‫القيادة والعمل الجماعي والنضالي واالستعداد‬

‫من جية ثانية و رغم رفضي لمولوج في‬ ‫المعارضة بمعنى االنطالق من الشائعات‬

‫وذلك‬

‫بسبب‬

‫انعدام‬

‫المؤسسة‬

‫المؤسساتية‪ ،‬فإنو يجري الحديث دائما عن‬

‫حاالت تحرش تمارس عمى المرأة السورية‬

‫وصبايا الثورة استغالال لمحاجة المادية أو‬ ‫الطموح الشخصي‪.‬‬

‫التقيت بصبية يعرفيا عدد‬

‫كبير من‬

‫األشخاص ويعرفون مشكمتيا تم التغرير بيا‬

‫من قبل أحد المعارضين ومن ثم وجدت نفسيا‬

‫في المنفى تحت رحمة المساعدة " الحسنة"‬

‫التي تحصل عمييا أو ال تحصل ومن ثم تجد‬

‫نفسيا أمام سوق عمل غريب عنيا يحمل كل‬

‫الدولية ومفاىيم حقوق اإلنسان واالتفاقات‬

‫أمراض سوق العمل الشرقي والحكايات كثيرة‬

‫نراىن عمى مستقبل حممنا بصناعتو واستبدت‬

‫من ىنا فإنني أوجو رسالتي لكل ميتم بالشأن‬

‫لقد تم استغالل المرأة السورية أبشع استغالل‪،‬‬

‫السياسية والييئات المدنية‪ ،‬وقبل سنوات‬

‫ألعترف بأن المرأة السورية تواجو أسوأ واقع‬

‫ممارسات األنظمة‪ ،‬واالختالف الجوىري‬

‫المرأة في ظل ىذه المجتمعات‪ ،‬ألن القضية‬

‫تنظر المعارضة السياسية لممرأة المشاركة‬

‫ينطمق من اإلنسان واحترام األنسنة‪ ،‬وأوربا‬

‫دوليا‪ ،‬فكانت دائما تحمل صفة الديكور‪،‬‬

‫انتقمت لمحريات عمى أوسع نطاق‪.‬‬

‫وصمت المنابر السياسية لممعارضة انطالقا‬

‫ىذا ماكان مفقودا عند المعارضة التي كانت‬

‫الصرخة والقدرة عمى إعالن المطالب بيتافات‬

‫جمسات صناعة القرار لم تكن حاضرة بالمعنى‬

‫إضافة إلى جنون العاصفة عندما تختمف امرأة‬

‫سوريا‪ ،‬كانت حمما قابال لمبناء عميو واليوم‬

‫وحتى االختيار نفسو يقوم عمى المعرفة‬

‫عندما خرجنا في تظاىرة نسائية في حرستا كنا‬

‫الدولية الرديفة ليذا النضال‪.‬‬

‫بو القوى الحاكمة والمعارضة‪ ..‬األحزاب‬

‫الحقوقي العام وخصوصا حقوق المرأة‬

‫مضت كتبت مادتي التي نفيت بيا قضية‬

‫شيدتو في تاريخ سورية المعاصر‪.‬‬

‫األساسية تكمن في بناء مجتمعي متكامل‬

‫باالسم والمنطقة‪.‬‬

‫وقدمت المعارضة نموذجا ممسوخا عن‬ ‫األساسي ىو المقولة التي شاعت بين الناس‬

‫"وظيفة الدولة ىي األمان" ومعنى ىذا أن‬

‫بالحياة السياسية عمى إنيا روتوش مطموب‬

‫القوانين رغم نضاالتنا ضد عسفيا ورجعيتيا‬

‫تطورت بسيادة القانون وفكرة المواطنة ومنيا‬

‫وليست شريك قرار أو خيار‪ ،‬بل غالبا ما‬

‫األفراد‪.‬‬

‫عودة عمى بدء فإن فكرة الحرية التي حممتيا‬

‫من عمميا اإلغاثي‪ ،‬واستمرت بو وفي كل‬

‫بسيطة أو كبيرة إبان الفترة الذىبية لمحراك في‬

‫ليس الوجودي وانما التطويري لمفكر والبناء‪،‬‬

‫بمناسبة اليوم العالمي لمناىضة العنف ضد‬

‫إال أنيا ضامن لحمايتك لحد كبير من تسمط‬

‫تبيع وتشتري في التمثيل النسائي ىنا وىناك‪.‬‬

‫سياسية أو ناشطة مع تيار سياسي أو‬ ‫معارض تنفتح الحرب اإلعالمية عمى كل‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬


‫المحرمات فميس الخالف السياسي سيد المشيد‬

‫وانما تتحرك أوال سيوف الفضيمة ليجعموا من‬

‫تمك المرأة ركاما منتيكا بالكامل اجتماعيا‪،‬‬ ‫والتركيز عمى اجتماعيا ألن الكل يعرف من‬

‫أين تؤكل الكتف وكيف تردي خصما إذا كان‬ ‫امرأة برصاصات الالرحمة‪ ،‬ويتم االستقواء‬

‫عمييا بقيم المجتمع التي يفصمونيا عمى مقاس‬ ‫ىزيمة سياسية تصمح المرأة يراد تحويميا بنظر‬ ‫المجتمع إلى امرأة سيئة السمعة‪.‬‬

‫ذات مرة في برنامج " الرنامج" لممذيع المتميز‬

‫باسم يوسف التقط حديثا لمذيع إخواني يتحدث‬

‫عن الناشطات بوصفين عوانس أو أرامل أو‬

‫ساقطات‪ ،‬وقد رسم باسم ذىنية اإلقصاء‬ ‫المتطرف دينيا بوجو المرأة‪ ،‬ولكن ما يستحق‬

‫التعميق إن ىذه الظاىرة موجودة عند‬

‫المعارضة العممانية والديمقراطية‪ ،‬وال ننكر أن‬

‫ىذا نتاج مجتمع المسخ‪ ،‬لكن البد من التنويو‬ ‫لتشابو‬

‫أدوات الصراع مع المرأة بين‬

‫المعارضتين وتماثل األساليب وىي فتح‬

‫الحرب من المجتمع عمييا‪ ،‬وليس الرغبة‬

‫بالمساىمة في تطوير المجتمع والحريات‬ ‫إلنصافيا‪.‬‬

‫كل المفاىيم عرجاء‪ ،‬والحل من الجذور‪،‬‬ ‫واعادة بناء المجتمع ودائما اإلنسان أوال‪،‬‬ ‫والمرأة التي ناضمت ضد كل أدوات القمع‬ ‫والتنكيل ستجد لنفسيا إطا ار ينصفيا بمواجية‬ ‫ىذا الواقع األليم ولو بعد حين‪ ،‬لكنو مؤسف‬

‫حقا أن تناضل من أجل الحرية ثم تصل لحالة‬ ‫الفصام التاريخي ليذا الحد‪.‬‬

‫=========================‬ ‫نشرة داخمية‪ ،‬يصدرها تيار التغيير الوطني‬ ‫الثالثاء ‪2013/11/26‬‬

‫اآلراء المنشورة في النشرة ال تعبر بالضرورة‬ ‫ون رأي التيار‬

‫نشرة داخمية يصدرها تيار التغيير الوطني ‪2013/11/26‬‬

سوريا اليوم العدد 267 الثلاثاء 26112013  

نشرة إخبارية يومية تصدر عن تيار التغيير الوطني السوري

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you