Issuu on Google+

‫جراح التجميل وملكة الجمال‬ ‫في حفل زفاف عائلي‬

‫أنابـيال هـالل‪:‬‬

‫زواجي بـ د‪ .‬نادر صعب‬ ‫كان مفاجئة لنا بالرغم‬ ‫[ كيف التقيت الدكتور نادر؟‬ ‫ـ الصدفة لعبت دورا ًكبيرا ًفي عالقتنا‪ .‬تعرفت‬ ‫إليه في إحدى املناسبات االجتماعية‪ ،‬بعدها‬ ‫التقينا في مناسبات اجتماعية عدة‪ ،‬الى حني‬ ‫دُعينا الى مؤمتر «من تنظيم مجلة سيدتي»‪،‬‬ ‫ودار احل���وار ح��ول م��وض��وع صحي‪ ،‬كنت‬ ‫مهتمة مبعرفة تفاصيله وحلوله‪ .‬بعد انتهاء‬ ‫املؤمتر‪ ،‬دعاني الى التعرف الى املستشفى‬ ‫اخل���اص ب��ه‪ ،‬وه��ك��ذا زرت���ه‪ ،‬وب���دأت عالقتنا‬ ‫تتطور روي��دا ً روي��دا ً‪ ،‬الى أن أصبحنا نتكلم‬ ‫مع بعضنا البعض يوميا ً‪ .‬كنت أستشيره في‬ ‫جميع الفرص والعروض التي تأتيني‪ ،‬وفي‬ ‫اتخاذ القرارات املناسبة جتاهها‪ .‬وهكذا‪ ،‬وُلد‬ ‫احلب في ما بيننا‪ .‬وبعد وفاة والده فاحتني‬ ‫مبوضوع الزواج‪.‬‬ ‫[ طلب ال���زواج ب��ك‪ ،‬ه��ل ك��ان مفاجأة‬ ‫بالنسبة إليك؟‬ ‫ـ العالقة في ما بيننا كانت متيل نحو اجلدية‬ ‫والتفاهم‪ ،‬ومع ذلك فزواجنا كان مفاجآة لي‬ ‫وله‪.‬‬ ‫[ كيف تصفني شخصيته؟‬ ‫ـ أعتبره إنسانا ً ناجحا ً وطموحا ً ف��ي عمله‬ ‫وحياته‪ ،‬مل ّما ً ف��ي جميع األم���ور احلياتية‪،‬‬ ‫ويدرك كيفية اتخاذ القرار املناسب في الوقت‬ ‫املناسب‪ .‬يناقش كثيرا ً حتى يقتنع‪ .‬والالفت‬ ‫في شخصيته أنه يصغي جيدا ً‪ ،‬ويسمعني‬ ‫ب��ان��ت��ب��اه‪ ،‬ب��رغ��م أن��ه مشغول ط���وال ال��وق��ت‪،‬‬ ‫واألهم أنه مجتهد‪ ،‬يطوّر نفسه وعمله كثيرا ً‪.‬‬ ‫[ هل لديه الصفات التي كنت حتلمني بها‬ ‫لشاب أحالمك؟‬ ‫‪ 62‬سنوب‪.‬كانون الثاني ‪2010‬‬


‫على أنغام كلمات جبران خليل جبران «ولدمتا معا ً‬ ‫وستظالن معا ً‪ ،‬حتى في سكون تذكارات الله»‪ ...‬ووسط‬ ‫تصفيق األهل ومتنيات األصدقاء‪ ،‬قُرعت أجراس كنيسة‬ ‫مار شربل في ليماسول فرحا ً‪ ...‬مهللة بإكليل جرّاح‬ ‫التجميل د‪ .‬نادر صعب وملكة اجلمال أنابيال هالل‪ .‬قصة‬ ‫بدأت بلقاء‪ ،‬تعارف‪ ،‬صداقة‪ ،‬لتُتوّج باحلب والزواج‪.‬‬ ‫على صفحات «سنوب» نستضيف العروس اجلميلة‬ ‫أنابيال هالل صعب في حوار صريح وعفوي‪...‬‬

‫من عالقتنا الجدية‬ ‫ـ بالعكس‪ ،‬عرّفني على صفات في شخصيته‬ ‫لم أكن أدركها‪ ،‬وجعلني أحبها وأقدّرها‪.‬‬ ‫[ ما هي األمور املشتركة بينكما؟‬ ‫ـ ال��ط��م��وح‪ ،‬ال���ت���ف���اؤل‪ ،‬ح���ب احل���ي���اة‪ ،‬اإلمي���ان‬ ‫وال���ص�ل�اة‪ ،‬واأله����م م��ن ه���ذه ال��ص��ف��ات كلها‪،‬‬ ‫السرعة في اتخاذ القرارات‪ ،‬مثل الزواج‪.‬‬ ‫[ ما هي األمور املعاكسة؟‬ ‫ـ صاحب عقلية منفتحة أكثر مني‪ ،‬يركز كثيرا ً‬ ‫في عمله وفي أفكاره‪ ،‬وهذه الصفات أفتقدها‬ ‫نوعا ً ما‪.‬‬

‫زواج‪ ...‬بزمن قياسي‬ ‫[ كيف مت التحضير للزفاف؟‬ ‫ـ خالل أسبوع كان القرار والتحضير للزواج‪،‬‬ ‫م��ن حجز ت��ذاك��ر السفر‪ ،‬وحت��دي��د امل��وع��د في‬ ‫ق��ب��رص‪ ،‬ألن وال����د ن����ادر ك��ان��ت م��ت��وف��ي��ا ً منذ‬ ‫فترة قصيرة‪ ،‬وال نستطيع إقامة حفل زفاف‬ ‫ضخم‪.‬‬ ‫سافرنا صباح يوم اجلمعة الساعة اخلامسة‬ ‫الى قبرص‪ ،‬وبعد وصولنا بدأنا باحلجوزات‪،‬‬ ‫من الكنيسة الى الفندق‪ ،‬وحتضير السيارات‬ ‫واألزه��ار‪ ،‬وكان ال��زواج في اليوم التالي‪ ،‬أي‬ ‫السبت‪.‬‬ ‫[ ملاذا العجلة؟‬ ‫ـ اعتبرنا أن التأجيل سيُفقد من نكهة املناسبة‪.‬‬ ‫[ م���اذا ع��ن فستان ال��زف��اف وامل��اك��ي��اج‬ ‫والشعر؟‬ ‫املخصصة‬ ‫ّ‬ ‫ـ الفستان من مجموعة إيلي صعب‬ ‫ل�لأع��راس‪ .‬واملاكياج قامت به جومانا ح��داد‪،‬‬ ‫‪ 63‬سنوب‪.‬كانون الثاني ‪2010‬‬


‫أنابـيال هـالل‪...‬‬

‫أنابيال‪...‬‬ ‫وحي املرأة الرشقية‬

‫ت��أل��ق��ت أن��ا‬ ‫ب��ي�لا ف���ي أزي������اء من‬ ‫م��ج��م��وع��ة‬ ‫«إجن���ي ب��اري �س»‪،‬‬ ‫وهي من ت‬ ‫صميم إجني شلهوب‪،‬‬ ‫امل��رأة ال��رائ��‬ ‫دة في مجال األزي��اء‬ ‫واألن��اق��ة ف��‬ ‫ي ال��ش��رق األوس���ط‪،‬‬ ‫واب��ت��ك��رت‬ ‫م��ج��م��وع��ت��ه��ا األول���ى‬ ‫واستوحت‬ ‫ها من املرأة الشرقية‪.‬‬

‫‪Hair Dresser: Riad (Salon Toni Mendelek) - Make Up: Guitta Saadé‬‬ ‫‪Photographer: Jean - Claude Bejjani - Styliste: Jony Matta‬‬

‫‪ 64‬سنوب‪.‬كانون الثاني ‪2010‬‬


‫‪,‬‬

‫زوجي يصغي جيد ًا‬ ‫ويسم‬ ‫عني بانتباه برغم أنه‬ ‫م‬ ‫شغول طوال الوقت‬ ‫زمالئ‬ ‫ى يف ‪ LBC‬ع ّلقوا بأن‬ ‫زو‬ ‫جي جراح جتميل‬ ‫حي‬ ‫ب اجلامل الطبيعي‬

‫د‪.‬‬ ‫صعب‪ :‬أشكر اهلل أنني‬ ‫الت‬ ‫قيت بأنابيال‪ ،‬فهي‬ ‫إنسانة‬ ‫متفهمة تساندين‪،‬‬ ‫وتقف اىل جانبي‬

‫واملزين رياض الذي يعمل في صالون طوني‬ ‫مندلق صفف لي شعري‪.‬‬ ‫[ ما كانت الهدية التي قدمها إليك؟‬ ‫ـ طبعا ً‪ ،‬الطقم املاسي املعتاد‪ .‬وأن��ا أعتبر أن‬ ‫األم����ور امل��ادي��ة تفقد أهميتها وقيمتها مع‬ ‫الوقت‪ ،‬واألبقى هو الهدايا املعنوية‪.‬‬ ‫[ حدثينا عن رد فعل أهلك؟‬ ‫ـ ف��ي ال��ب��داي��ة‪ ،‬ك��ان ق��رارن��ا مفاجأة بالنسبة‬ ‫إل��ي��ه��م‪ ،‬وخ��اص��ة ال����زواج ف��ي ق��ب��رص كانوا‬ ‫متوترين نوعا ً ما خالل الزفاف‪ ،‬خاصة أن‬ ‫العرس كان عائليا ً جدا ً جدا ً‪ ،‬وشعروا بأنهم‬ ‫وحدهم‪ .‬أما اآلن‪ ،‬فهم فرحون لسعادتي‪.‬‬ ‫[ لم تقوما بشهر عسل؟‬ ‫ـ ن���ادر مشغول دوم����ا ً‪ ،‬وك��ل نهاية أسبوع‬ ‫نسافر الى بلد‪ ،‬وهكذا نقسّ م شهر العسل!‬ ‫[ ما هي اهتماماتك اليوم؟‬ ‫ـ أن��ا أعمل مذيعة رب��ط فقرات في املؤسسة‬ ‫اللبنانية لإلرسال‪ ،‬عبر قناة ‪،Europe USA‬‬ ‫أحضر‬ ‫ّ‬ ‫وأت��اب��ع حتصيلي اجلامعي‪ ،‬بحيث‬ ‫للدكتوراه في القانون‪.‬‬

‫كل شيء بالصدفة!‬ ‫[ أن��ت ملكة ج��م��ال‪ ،‬وت��زوج��ت بجراح‬ ‫جت��م��ي��ل‪ ،‬ه���ل ك��ن��ت ت��ف��ك��ري��ن ف���ي أن��ك‬ ‫سترتبطني بشخص يُعنى باجلمال؟‬ ‫ـ أب��دا ً‪ ،‬فكل شيء جاء بالصدفة‪ ،‬األحاسيس‬ ‫وامل��ش��اع��ر ت��ول��د ف��ي غ��ف��ل��ة م��ن��ا‪ .‬أص��دق��ائ��ي‬ ‫وزم�ل�ائ���ي ف��ي ‪ ،LBC‬ع��لّ��ق��وا ب��أن��ي زوج��ي‬ ‫جراح جتميل يحب اجلمال الطبيعي‪.‬‬ ‫[ ما هي املسؤوليات التي فرضها عليك‬ ‫الزواج؟‬ ‫ـ حتى اآلن‪ ،‬لم أشعر باملسؤولية‪ ،‬ما زلت في‬ ‫صدد ترتيب حياتي اجلديدة وتنظيمها‪.‬‬ ‫[ كيف تغ ّيرت حياتك؟‬ ‫ـ ال���ي���وم ن��ع��ي��ش ف���ي ش��ق��ة‪ ،‬ف���ي امل��ب��ن��ى ذات���ه‬ ‫للمستشفى‪ ،‬ب��ان��ت��ظ��ار االن��ت��ه��اء م��ن أع��م��ال‬ ‫الديكور في الڤيال اجلديدة التي سننتقل إليها‪.‬‬ ‫ولدي الكثير من االنشغاالت‪ ،‬كمساعدة نادر‬ ‫في بعض األمور‪ ،‬وتعلم فن الطبخ‪ ،‬والقيام‬ ‫بالواجبات االجتماعية‪.‬‬

‫[ ماذا عن اإلجناب؟‬ ‫ـ نحلم بأربعة أطفال‪ ،‬إذا الله رزقنا‪.‬‬

‫د‪ .‬نادر صعب‪:‬‬ ‫اآلن أصبح حلياتي معنى!‬ ‫ويط ّل د‪ .‬ن��ادر صعب‪ ،‬ليلقي علينا التحية‪.‬‬ ‫بادرناه بالتهنئة‪ ،‬فعل ّق حول الزواج‪:‬‬ ‫«مهما تقدم اإلنسان وجنح في حياته املهنية‪،‬‬ ‫فهو يشعر بالنقص إذا لم يكللها ويتوّجها‬ ‫بالزواج‪ .‬وأشكر الله أنني التقيت بأنابيال‪،‬‬ ‫ف��ه��ي إن��س��ان��ة م��ت��ف��ه��م��ة ت��س��ان��دن��ي‪ ،‬وت��ق��ف‬ ‫ال��ى جانبي‪ ،‬وخ��اص��ة ف��ي ظ��ل طبيعة عملي‬ ‫الصعبة وانشغاالتي الكثيرة‪.‬‬ ‫وي���ق���ول‪ :‬اجل��م��ال ن��ع��م��ة م��ن ع��ن��د ال��ل��ه‪ ،‬لكن‬ ‫األه��م هو الصفات الشخصية الرائعة التي‬ ‫تتمتع ب��ه��ا أن��اب��ي�لا وش�� ّدت��ن��ي إل��ي��ه��ا‪ .‬اآلن‪،‬‬ ‫أصبح حلياتي معنى وهدف‪ ،‬والزواج يكمّل‬ ‫اإلنسان ومينحه غنى نفسيا ً‬ ‫حاورتها‪ :‬سهى أبو عبد الله‬ ‫‪ 65‬سنوب‪.‬كانون الثاني ‪2010‬‬


anabella_hilal