Page 1

‫‪12‬‬

‫�أمانة املنطقة‪ ،‬والهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآثار ت�ستخرجان تاريخ‬ ‫الأح�ساء من حتت الأر�ض‬

‫احلرف وال�صناعات اليدوية‬ ‫جمادات تنطق باحل�ضارة‬

‫‪6‬‬

‫رعاية ملكية كرمية‬

‫ن�شرة �شهرية ت�صدر عن‬ ‫�إدارة الإعالم والعالقات العامة‬

‫حب اخل�شوم ال يجلب ا�ستثماراً‪..‬‬ ‫َ‬ ‫تعالوا والآلة احلا�سبة يف �أيديكم!‬

‫‪13‬‬

‫مدينة �صنعتها الإرادة وتـوّجها الإبداع‬ ‫«ملتقى الوطن» �شعار الهوية ال�سياحية‬ ‫ملدينة الريا�ض‬

‫‪14‬‬

‫‪11‬‬

‫الهيئة ت�ؤكد يف اجتماعها الثاين‬ ‫والع�رشين‪:‬‬

‫ال�سائح املحلي �أوالً‬ ‫«ال�ه�ي�ئ��ة ت��وج�ه��ت م�ن��ذ ت�أ�سي�سها بكامل‬ ‫�أن�شطتها وبراجمها لل�سائح املحلي‪ ،‬منطلقة‬ ‫من �أ�س�س وا�ضحة تتمثل يف الإ�سرتاتيجية‬ ‫الوطنية للتنمية ال�سياحية التي �أقرتها الدولة‬ ‫عام ‪1425‬هـ‪ ،‬التي تو�صلت �إىل �أن الأهمية‬ ‫االقت�صادية املطلقة تتجه لتف�ضيل ال�سوق‬ ‫املحلية‪ ،‬وهو ما جعل الهيئة تركز فقط على‬ ‫املواطن بو�صفه �أهم �سائح دويل ت�ستهدفه»‪.‬‬ ‫هكذا قال �سمو رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث � ��ار خ�ل�ال ت��ر�ؤ� �س��ه االج �ت �م��اع الثاين‬ ‫والع�شرين ملجل�س �إدارة الهيئة‪ ،‬الذي عقد‬ ‫يف املتحف الوطني بالريا�ض‬

‫البق ــية �ص ‪2‬‬

‫‪19‬‬

‫ـ ــدد‬ ‫العـ ـ‬ ‫جمادى الآخرة ‪1431‬هـ‬

‫�أربعة موظفني رف�ضوا الر�شوة‬ ‫فا�ستحقوا التكرمي‬

‫�أربعة موظفني يعملون يف �إدارة الرتاخي�ص‬ ‫واجلودة بالهيئة ‪ ..‬اكت�شفوا عمل ّية تزوير يف‬ ‫�أحد طلبات الرتخي�ص ملن�ش�أة �سياحية ‪..‬‬ ‫رف�ضوا قبول الر�شوة من م�ستثمر فندقي ‪..‬‬ ‫فا�ستحقوا التكرمي من �صاحب ال�سمو امللكي‬ ‫الأم�ير �سلطان بن �سلمان بن عبد العزيز‬ ‫رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار ‪.‬‬

‫‪ 120‬مليون ريال‬ ‫لتطوير املنطقة التاريخية‬ ‫بو�سط الطائف‬

‫فرغت �أمانة مكة املك ّرمة بالتعاون مع الهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة والآثار من �إعداد الدرا�سات‬ ‫مل�شروع تطوير املنطقة التاريخية بو�سط مدينة‬ ‫الطائف بتكلفة و�صلت �إىل ‪ 120‬مليون ريال‬ ‫وق��د و��ض��ع �سمو �أم�ي�ر منطقة مكة املكرمة‬ ‫حجر الأ�سا�س للم�شروع بح�ضور �سمو رئي�س‬ ‫الهيئة ‪،‬كما �أطلق �سموه مبادرة الأمري �سلطان‬ ‫ملعاجلة الت�شوه الب�صري وحت�سني �ألوان املباين‬ ‫«جتريبي ًا» يف منطقة ال�شفا‪.‬‬

‫«نعتز كثرياً برعاية �سيدي خادم احلرمني ال�شريفني ـ حفظه اهلل ـ للم�ؤمتر‪،‬‬ ‫ونحن ن�ستعد لهذا امل�ؤمتر الذي لن يكون م�ؤمتراً نظرياً وعلمياً فقط»‪.‬‬ ‫هذا ما �صرح به الأمري �سلطان بن �سلمان رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‬ ‫وهو يرفع �شكره وتقديره ملقام خادم احلرمني ال�شريفني‪ ،‬م�ست�شرفاً الأثر‬ ‫االقت�صادي والثقايف واالجتماعي الكبري الذي يُنتظر �أن حتمله فعاليات امل�ؤمتر‬ ‫الدويل للرتاث العمراين يف الدول الإ�سالمية‪.‬‬

‫البق ــية �ص ‪2‬‬

‫يف‬ ‫متابعات‬ ‫هذا العدد‬

‫ ‪ 120‬مليون ريال لتطوير‬ ‫املنطقة التاريخية بالطائف‬ ‫ بعد النجاحات ال�سياحية يف‬ ‫جازان‪ ..‬فر�سان تنتظر املطار!‬

‫ بهدف طرحها كم�رشوعات‬ ‫ا�ستثمارية‪ ..‬قريباً‪ ..‬نزع ملكيات‬ ‫عدد من الأماكن الأثرية‬ ‫ النزاهة والتميز على من�صة‬ ‫التكرمي‬

‫ موقع «هيئة ال�سياحة» يفوز‬ ‫بدرع احلكومة الإلكرتونية‬ ‫على امل�ستوى العربي‬

‫�سعودية‬

‫البق ــية �ص ‪3‬‬


‫متابعات‬

‫النزاهة والتميز على من�صة التكرمي‬

‫بعد النجاحات ال�سياحية يف جازان‬

‫فر�سان تنتظر املطار!‬

‫وعد �سمو رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار مبوا�صلة‬ ‫�سعي الهيئة مع �إمارة منطقة جازان بغر�ض �إكمال‬ ‫النه�ضة ال�سياح ّية يف املنطقة‪ ،‬وقال �صاحب ال�سمو‬ ‫امللكي الأمري �سلطان بن �سلمان‪�« :‬إن منطقة جازان‬ ‫�أثبتت �أنها بلد �سياحي وتراثي من الطراز الأول»‪،‬‬ ‫م�ؤكد ًا �أن الهيئة «تعمل مبعية �صاحب ال�سمو امللكي‬ ‫الأم�ير حممد بن نا�صر �أمري منطقة ج��ازان ب�شكل‬ ‫د�ؤوب ومبا�شر على �آلية تنمية وتطوير املنطقة �سياحي ًا‪،‬‬ ‫و�إحداث النقلة ال�سياحية التي نتطلع �إليها»‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �سمو رئي�س الهيئة يف املحا�ضرة التي �ألقاها يف‬ ‫جامعة جازان‪� ،‬ضمن فعاليات املو�سم الثقايف الثالث‬ ‫للجامعة‪�« :‬إن ج��ازان حتت�ضن الكثري من امل�شاريع‬ ‫واملقومات ال�سياحية والرتاثية والأثرية الهائلة التي‬ ‫مل ت�ستغل بعد‪ ،‬وهي منطقة مقبلة على نه�ضة كبرية‬ ‫جد ًا يف عدة جماالت �سياحية وتراثية و�أثرية‪� ،‬ستجعل‬ ‫منها مق�صد ًا �سياحيا وترفيهي ًا لل�سائح املحلي»‪.‬‬ ‫كما �أ�شار �سموه �إىل �أن الهيئة «عملت طيلة ال�سنوات‬ ‫املا�ضية على �إجناز م�شروع مطار فر�سان الذي مت‬

‫‪3‬‬

‫االتفاق عليه بالكامل‪ ،‬مبتابعة ودعم من �سيدي ويل‬ ‫العهد و�صاحب ال�سمو امللكي الأمري خالد بن �سلطان‬ ‫بن عبدالعزيز‪ ،‬حيث مت حتويل امل�شروع للهيئة العامة‬ ‫للطريان املدين‪ ،‬وال نزال ننتظر ميزانية املطار الذي‬ ‫من دونه لن تنه�ض ال�سياحة يف فر�سان»‪ ،‬مو�ضح ًا �أن‬ ‫«الهيئة قدمت م�شروعني مهمني بالتعاون مع البلديات‬ ‫يف جزيرة فر�سان‪ ،‬ونتطلع النطالق هذه امل�شاريع التي‬ ‫�ستعمل على النهو�ض باملنطقة»‪.‬‬ ‫و�أك��د الأم�ير �سلطان �أن «نتائج �شراكات الهيئة‬ ‫مع وزارات مهمة مثل البلديات والنقل والوزارات‬ ‫الأخ��رى‪ ،‬تثمر م�شاريع على �أر�ض الواقع‪ ،‬م�ضيفا‬ ‫�أن «الهيئة تدرك �أهمية عدم م�سابقة امل�ؤ�س�سات‬ ‫والوزارات الأخرى على ال�صالحيات وعلى املوارد‬ ‫املالية‪ ،‬بل �إن الهيئة ت�صرف على م�شاريع لوزارات‬ ‫�أخرى يف جماالت الت�صنيف والتخطيط والرتويج‬ ‫لها‪ ،‬من خالل تفعيل اتفاقيات التعاون التي بلغ ما‬ ‫وقعته الهيئة منها مع م�ؤ�س�سات الدولة �أكرث من ‪50‬‬ ‫اتفاقية»‪.‬‬

‫بعد رف�ضهم قبول ر�شوة من م�ستثمر فندقي‪ ،‬واكت�شافهم‬ ‫عملية تزوير يف �أحد طلبات الرتخي�ص ملن�ش�أة �سياحية‪،‬‬ ‫ك� ّرم �صاحب ال�سمو امللكي الأم�ير �سلطان بن �سلمان‬ ‫بن عبدالعزيز رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار يف‬ ‫مقر الهيئة‪� ،‬أربعة موظفني يعملون يف �إدارة الرتاخي�ص‬ ‫واجلودة بالهيئة‪.‬‬ ‫وثمن �صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن �سلمان‬ ‫العمل النبيل الذي قام به املوظفون برف�ضهم الر�شوة‪،‬‬ ‫و�أو�ضح �أن ت�صرفهم «يعك�س ما يتحلون به من �أمانة‬ ‫ونزاهة و�إخ�لا���ص يف العمل»‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن «ه�ؤالء‬ ‫ال�شباب الذين ميثلون �أغلبية �شبابنا ويعدون مفخرة‬ ‫للهيئة وموظفيها‪ ،‬ومثا ًال ُيحتذى ل�شباب الوطن»‪.‬‬ ‫ثم �س ّلم �سموه مكاف�آت مالية و�شهادات تقدير للموظفني‬ ‫وهم‪( :‬مو�سى الفهمي‪ ،‬عبداهلل العالوي‪ ،‬ح�سن اللويبة‪،‬‬ ‫و�إبراهيم الدو�سري)‪.‬‬ ‫كما كرم �سمو رئي�س الهيئة �أي�ض ًا ع�شرة موظفني �آخرين‬ ‫يف الإدارة لتميزهم يف العمل والأداء الوظيفي يف �أعمال‬ ‫الرتاخي�ص واجل��ودة واملراقبة والتفتي�ش يف املن�ش�آت‬ ‫ال�سياحية‪ ،‬وهم‪( :‬عبداهلل القحطاين‪� ،‬أحمد العويف‪،‬‬ ‫�سامل الزهراين‪� ،‬سعد العريفي‪ ،‬عادل املطريي‪� ،‬سامي‬ ‫العنزي‪ ،‬م�شعل ال�شدوخي‪ ،‬عبداهلل العتيبي‪ ،‬را�شد‬ ‫القحطاين‪ ،‬و�أحمد اخل�ضر)‪.‬‬ ‫و�أكد �سمو الرئي�س �أن «ال�شباب ال�سعودي ميتلك الكثري‬ ‫من الطاقات الإبداعية والإمكانات والقدرات ال�شخ�صية‬ ‫والعملية‪ ،‬وق��د ت��ر ّب��ى على ال��دي��ن والأخ�ل�اق النبيلة‬

‫والأ�صالة التي ُعرف بها �أهل هذه البالد‪ ،‬و ُينتظر منا‬ ‫الدعم وامل�ساندة من خالل توفرينا لهم الفر�ص الوظيفية‬ ‫وحتفيزهم وت�شجيعهم على العمل وخدمة البالد»‪.‬‬ ‫�إىل ذلك �أ�شاد رئي�س هيئة الرقابة والتحقيق الدكتور‬ ‫�صالح بن �سعود �آل علي مببادرة �صاحب ال�سمو امللكي‬ ‫الأمري �سلطان بن �سلمان رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث ��ار‪ ،‬والتي ك � ّرم من خاللها �أرب�ع��ة موظفني على‬ ‫نزاهتهم‪ ،‬بعد �أن رف�ضوا قبول ر�شوة من م�ستثمر فندقي‪،‬‬ ‫واكت�شافهم عملية تزوير يف �إحدى طلبات الرتخي�ص‬ ‫ملن�ش�أة �سياحية‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫خطاب وجهه �إىل‬ ‫وقال رئي�س هيئة الرقابة والتحقيق يف‬ ‫�سمو الأمري �سلطان «لأن ذلك يهم الهيئة كما – يهمكم‬ ‫– كونه من الأمور الوقائية حلماية النزاهة‪ ،‬واحليلولة‬ ‫دون جلوء �ضعاف النفو�س ملا هو حمظور‪ ،‬و�سد ًا للثغرات‬ ‫التي قد ينفذ منها ه�ؤالء‪ ،‬ف�إن هيئة الرقابة والتحقيق‬ ‫ت�شيد بهذه املبادرة‪ ،‬وتقدّر هذا الإج��راء ال��ذي ت�سري‬ ‫عليه هيئة ال�سياحة والآث��ار‪ ،‬بهدف ت�شجيع النزاهة‬ ‫والأمانة»‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف الدكتور �صالح �أن هذا التكرمي «�إمنا ُيعني على‬ ‫ح�سن الأداء و�إتقان العمل ويجعل من هيئة ال�سياحة‬ ‫– وعلى ر�أ�س هرمها �سمو الأمري �سلطان تخطيط ًا‬ ‫وتنفيذ ًا‪ -‬مث ًال ُيحتذى يف ت�شجيع من َ�سـ َموا ب�أنف�سهم‬ ‫عن تدني�سها بالر�شوة وعارها»‪ ،‬متم ّني ًا التوفيق والنجاح‬ ‫ملقام �سمو الأمري‪ ،‬والعاملني يف هيئة ال�سياحة والآثار‬ ‫على م�ساعيهم»‪.‬‬

‫«جهاز املدينة» يناق�ش تطوير الفعاليات باملنطقة‬ ‫ناق�ش جهاز تنمية ال�سياحة والآثار مبنطقة املدينة‬ ‫املنورة «تطوير الفعاليات» باملنطقة لتكون عامل‬ ‫جذب �سياحي ولتوفر فر�ص العمل للأهايل‪.‬جاء‬ ‫ذلك يف االجتماع امل�شرتك مع منظمي عدد من‬ ‫الفعاليات ال�سياحية من خمتلف مناطق اململكة‬ ‫‪ .‬وقد ناق�ش االجتماع ما تتمتع به املنطقة من‬

‫مقومات �سياحية و�أثرية جتعلها مق�صدا �سياحيا‬ ‫مميزا على م�ستوى اململكة ‪ ،‬وما ميكن تنظيمه‬ ‫من فعاليات لتكون عامل جذب �سياحي لها‪ ،‬وذلك‬ ‫بح�ضور كل من املهند�س عايد البليه�شي مدير‬ ‫�إدارة اال�ستثمار ب�أمانة منطقة املدينة ‪ ،‬و�أمري‬ ‫�سليهم �أمني عام الغرفة التجارية ال�صناعية‪.‬‬

‫جنران يرعى �سباق الهجن الرابع مبحافظة �شرورة  ‬

‫و�أو��ض��ح مدير جهاز ال�سياحة والآث���ار الدكتور‬ ‫يو�سف املزيني �أن اللقاء تدار�س ما ميكن تنفيذه‬ ‫من خالل تطوير فعاليات حملية �أو ا�ستقطابها‬ ‫‪ ،‬لت�ساهم يف حتقيق ال �ف��وائ��د االقت�صادية‬ ‫واالج�ت�م��اع�ي��ة ودع ��م ت ��أث�يره��ا االي �ج��اب��ي على‬ ‫ال�سياحة الداخلية‪ .‬مبا ي�سهم يف توفري فر�ص‬

‫العمل للأهايل‪ ،‬والفوز ب�أن�شطة �سياحية متميزة‪،‬‬ ‫و�ضمان اال�ستدامة عرب نقل التجارب و ا�ستثمار‬ ‫اخلربات ‪.‬وقدم امل�شاركون يف اللقاء جتاربهم يف‬ ‫تنظيم الفعاليات وتداولوا ما ميكن تقدميه من‬ ‫فعاليات باملنطقة وفق عنا�صر ومقومات اجلذب‬ ‫لكل موقع ‪.‬‬

‫ �أميـن الطائف يلتقـي مـالك عقـارات املنطقة التاريخية متهيد ًا لإطالق املرحلة الأوىل‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪2‬‬

‫متابعات‬

‫الهيئة ت�ؤكد يف اجتماعها الثاين والع�رشين‪:‬‬

‫ال�سائح املحلي �أوالً‬

‫قال �صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن �سلمان‬ ‫رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآث��ار �إن «الهيئة‬ ‫توجهت منذ ت�أ�سي�سها بكامل �أن�شطتها وبراجمها‬ ‫لل�سائح املحلي‪ ،‬منطلقة من �أ�س�س وا�ضحة تتمثل يف‬ ‫اال�سرتاتيجية الوطنية للتنمية ال�سياحية التي �أقرتها‬ ‫الدولة عام ‪1425‬ه�ـ‪ ،‬التي تو�صلت �إىل �أن الأهمية‬

‫االقت�صادية املطلقة تتجه لتف�ضيل ال�سوق املحلية‪،‬‬ ‫وهو ما جعل الهيئة تركز فقط على املواطن بو�صفه‬ ‫�أهم �سائح دويل ت�ستهدفه»‪.‬‬ ‫و�أ���ض��اف ��س�م��وه خ�ل�ال ت��ر�ؤ� �س��ه االج �ت �م��اع الثاين‬ ‫والع�شرين ملجل�س �إدارة الهيئة‪ ،‬الذي عقد يف املتحف‬ ‫الوطني بالريا�ض‪�« :‬إن ال�سياحة الوطنية �أ�صبحت‬

‫واقع ًا ملمو�س ًا بعد �أن حتقق لها القبول الكامل لدى‬ ‫كافة املواطنني يف جميع املناطق دون ا�ستثناء‪ ،‬وما‬ ‫�صحب ذلك من تفاعل اجتماعي ومطالب متزايدة‬ ‫و�ضغط لتوفري اخلدمات والربامج ال�سياحية يف كافة‬ ‫املناطق واملحافظات‪ ،‬وما مت �إجن��ازه من ت�أ�سي�س‬ ‫البنية التحتية النطالقة ال�سياحة الوطنية يف ظل‬

‫ال�شراكة الكاملة من قبل جميع امل�ؤ�س�سات احلكومية‬ ‫واملناطق والقطاع اخلا�ص؛ وهو ما �أدى �إىل تر�سيخ‬ ‫قناعة املواطنني بجدوى قيام هذا القطاع املهم نظر ًا‬ ‫ملا مل�سوه من فوائد مبا�شرة يف اجلوانب االقت�صادية‬ ‫والتعريفية مبكت�سبات هذا الوطن وح�ضارته‪ ،‬وجعل‬ ‫الهيئة جتد نف�سها مطالبة �أكرث من �أي وقت م�ضى‬ ‫بتحقيق تطلعات املواطنني»‪.‬‬ ‫ً‬ ‫و�أو�ضح �سموه‪�« :‬إنه وانطالقا من �سعي الدولة �إىل‬ ‫توفري جميع اخلدمات املالئمة للمواطنني يف جميع‬ ‫مناحي احلياة‪ ،‬ولكون ال�سياحة �إحدى ال�ضرورات‬ ‫التي يطلبها امل��واط��ن لي�ستمتع ب��أوق��ات��ه يف بلده‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل كونها �أحد القطاعات االقت�صادية القوية‬ ‫القادرة على �إحداث التنمية يف املناطق الأبعد عن‬ ‫املدن الكربى‪ ،‬مبا ميكنها من حتقيق ما تتميز به يف‬ ‫توفري فر�ص عمل للمواطنني يف خمتلف مواقعهم؛‬ ‫لذلك ف�إنّ جميع الأجهزة احلكومية مطالبة بتحمل‬ ‫م�س�ؤولياتها لدعم م�شروع التنمية ال�سياحية الوطنية‬ ‫املقر من الدولة‪ ،‬ليتحقق للمواطن حقه يف احل�صول‬ ‫على اخلدمات الالئقة با�سم اململكة‪ ،‬وجتعل اململكة‬ ‫�أحد اخليارات املف�ضلة ملواطنيها عندما يفكرون يف‬ ‫ق�ضاء �إجازاتهم»‪.‬‬

‫‪ 120‬مليون ريال لتطوير املنطقة التاريخية بالطائف‬ ‫و�ضع �صاحب ال�سمو امللكي الأمري خالد الفي�صل بن‬ ‫عبد العزيز �أمري منطقة مكة املكرمة حجر الأ�سا�س‬ ‫مل�شروع تطوير املنطقة التاريخية بو�سط مدينة الطائف‬ ‫بتكلفة و�صلت �إىل ‪ 120‬مليون ريال‪ ،‬بح�ضور �صاحب‬ ‫ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن �سلمان رئي�س الهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة والآثار ‪،‬كما �أطلق الأمري خالد مبادرة‬ ‫ملعاجلة الت�شوه الب�صري وحت�سني �أل��وان املباين يف‬ ‫منطقة جتريبية يف منطقة ال�شفا‪.‬‬ ‫وقال �أمني حمافظة الطائف املهند�س حممد بن عبد‬ ‫الرحمن املخرج �إن «امل�شروع �سيعمل على �إنعا�ش احلركة‬ ‫التجارية يف �سوق املدينة القدمية‪ ،‬بهدف تطوير وحت�سني‬ ‫بيئة ال�سوق احلايل ومعاجلة التلوث الب�صري والبيئي‬ ‫وحت�سني املمرات وخطوط �شبكات املرافق‪ ،‬والربط‬ ‫الفراغي واحلركي لل�سوق مع املنطقة املحيطة‪ ،‬ودعم‬ ‫اجلانب ال�سياحي والرتفيهي يف ال�سوق ال�شعبي مبا يعود‬ ‫بالفائدة على امل�ستثمرين والزوار مع عدم �إغفال �إبراز‬ ‫الهوية العمرانية املميزة للأ�سواق القدمية» م�ضيف ًا‬ ‫�أن «�أمانة مكة انتهت بالتعاون مع الهيئة من �إعداد‬ ‫الدرا�سات التطويرية للم�شروع‪ ،‬مع الأخذ يف االعتبار‬ ‫الأبعاد الرتاثية والتاريخية والثقافية»‪.‬‬ ‫و�أو�ضح �أمني املحافظة �أنه «�سيكون للقطاع اخلا�ص‬ ‫دوره يف �إع��ادة احليوية التجارية ملركز املدينة‪ ،‬كما‬ ‫مت التن�سيق مع ا�ست�شاري امل�شروع ‪ ،‬وجهات املرافق‬

‫وامل�لاك‪ ،‬و�سي�شرع ف��ور ًا ب�أعمال التنفيذ‪ ،‬و�سنحاول‬ ‫جميع ًا العمل على اخت�صار مدة امل�شروع الذي ي�ستغرق‬ ‫ثالث �سنوات»‪.‬‬ ‫وك�شف املهند�س حممد بن عبد الرحمن عن وجود‬ ‫م�شروع �آخر تنفذه الأمانة مع الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار حول معاجلة الت�شوه الب�صري‪ ،‬وحت�سني �ألوان‬ ‫املباين يف منطقة جتريبية يف ال�شفا‪ ،‬حيث �أو�ضح �أمني‬ ‫حمافظة الطائف �أنه «مت تكوين فريق عمل م�شرتك‬ ‫لإجن��از ال��درا��س��ة‪ ،‬وح�صر املناطق املختارة‪ ،‬وعمل‬ ‫الرفوعات الب�صرية وامل�ساحية الالزمة‪ ،‬وحتديد الإطار‬ ‫الزمني للتطبيق واخل��روج بالنتائج»‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أن‬ ‫امل�شروع يهدف �إىل �إيجاد التجان�س يف �ألوان املباين‪،‬‬ ‫مبا ين�سجم مع البيئة املحيطة»‪.‬‬ ‫وبنربة مل�ؤها التفا�ؤل يقول �أم�ين الطائف املهند�س‬ ‫حممد بن عبد الرحمن املخرج مل يكن تطوير املنطقة‬ ‫التاريخية بو�سط مدينة الطائف يف البداية م�شروع ًا‬ ‫ب�ق��در م��اك��ان حلم ًا وف�ك��رة ب ��د�أت ترت�سم خطوطها‬ ‫ومالحمها يف جولة ميدانية خا�صة م�شي ًا على الأقدام‬ ‫مع �صاحب ال�سمو امللكي االمري �سلطان بن �سلمان بن‬ ‫عبد العزيز رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار �إبان‬ ‫زيارته للطائف عام ‪1427‬هـ ‪..‬‬ ‫و�آنذاك دلفنا اىل و�سط املدينة وداخل �أ�سواقها يف م�ساء‬ ‫جميل من م�ساءات الطائف احلاملة ‪ ..‬نقف بني حني‬

‫و�آخر نتناول بع�ض الأكالت ال�شعبية ‪� ،‬أون�شرتي بع�ض‬ ‫املقتنيات اجلميلة ‪ ..‬وكان احلديث يدور بيننا ‪ ،‬كيف‬ ‫ميكن �أن جنعل من هذا املكان نقطة جذب ‪ ،‬خا�صة‬ ‫و�أنه غني برتاثه وتاريخه ون�سيجه العمراين اجلميل ‪،‬‬ ‫ومعاجلة الت�شوه الب�صري فيه ‪ ،‬وحتويل �ساحاته اجلميلة‬ ‫اىل مواقع �سياحية جاذبة ‪ ..‬وقد حتول احلديث اىل‬ ‫برنامج عمل �ساهمت فيه الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‬ ‫م�شكورة بتخ�صي�ص مبلغ لإعداد درا�سة لتخطيط املوقع‪،‬‬ ‫وبالفعل و ِّقع العقد وبد�أ العمل ‪ ،‬واليوم ما�أحتدث عنه هو‬ ‫تنفيذ لهذه الدرا�سة على الواقع ‪ ،‬وهذا من باب توثيق‬

‫هذا امل�شروع احليوي الهام ‪..‬‬ ‫ويقف املهند�س املخرج �أمام جم�سم امل�شروع ولوحاته‬ ‫ينظر اىل واقع ال�سوق القدمي واملنطقة التاريخية احلايل‬ ‫وكيف �ستتحول من خالل امل�شروع التطويري اىل وجهة‬ ‫�سياحية مهمة يف و�سط املدينة حيث يطلق الكثريون على‬ ‫املكان م�سمى ( البلد ) نظر ًا لأنه كان القلب الناب�ض‬ ‫ملدينة الطائف يف فرتة �سابقة ‪ ،‬والتزال الآمال معقودة‬ ‫لتعود املنطقة التاريخية اىل �سابق عهدها داعمة‬ ‫القت�صاد هذه املدينة ال�سياحية ومق�صد الأهايل والزوار‬ ‫على الدوام ‪.‬‬

‫مدينة الريا�ض حترز املرتبة الثانية يف معدل �إ�شغال الفنادق على م�ستوى ال�شرق الأو�سط خالل الربع الأول من العام اجلاري  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫ �أمري‬


‫متابعات‬

‫‪5‬‬

‫نائب حاكم دبي يفتتح جناح اململكة يف ملتقى‬ ‫�سوق ال�سفر العربي‬ ‫••دبي ‪ :‬امين الر�شيدان‬

‫�شاركت اململكة العربية ال�سعود ّية يف ملتقى �سوق ال�سفر‬ ‫العربي ‪ 2010‬يف �إمارة دبي‪ ,‬بوفد كبري بقيادة الهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة والآثار ‪ ،‬وقد �شارك حتت مظلة الهيئة‬ ‫يف جناح اململكة �أكرث من ‪� 20‬شركة متخ�ص�صة يف‬ ‫ال�سياحة وال�سفر واال�ستثمار الفندقي‪ ،‬حيث يعد جناح‬ ‫اململكة من �أكرب الأجنحة و�أكرثها متيز ًا وا�ستقطاب ًا‬ ‫للزوار على مدى دورات امللتقى ال�سنوية‪.‬‬ ‫وقد افتتح �سمو ال�شيخ مكتوم بن حممد بن را�شد �آل‬ ‫مكتوم نائب حاكم دبي جناح اململكة ‪.‬وبعد جتوله يف‬ ‫جناح اململكة ‪� ،‬أكد �سمو ال�شيخ مكتوم على «�أهمية‬ ‫العالقات الأخوية الوطيدة بني البلدين»‪ ،‬وقال �إن‬ ‫«اململكة تعد وجهة مميزة وهامة لل�سياحة اخلليجية»‪،‬‬ ‫م�شري ًا �إىل ما ت�شهده اململكة من تطور يف خمتلف‬ ‫املجاالت ومنها املجال ال�سياحي‪.‬‬ ‫و�أو�ضح رئي�س وفد اململكة بامللتقى الأ�ستاذ عبداهلل‬ ‫اجلهني نائب الرئي�س للت�سويق واالع�لام بالهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة والآث��ار �أن «ملتقى ال�سفر العربي‬ ‫يف دبي من امللتقيات الدولية التي �أثبتت جناحها‬ ‫وا�ستمرارها»‪ ،‬م�ؤكد ًا �أن «امل�شاركة ال�سنوية للمملكة‬

‫ت�صوير ‪:‬ماجد الدليمي‬ ‫ممثلة بالهيئة حتظى باهتمام كبري ‪ ،‬ملا لها من‬ ‫دور مميز يف التعريف بتاريخ اململكة وح�ضارتها‪،‬‬ ‫وحتفيز ودعم اال�ستثمار ال�سياحي باململكة‪ ،‬و تقدمي‬ ‫اململكة كوجهة �سياحية منا�سبة ملواطني دول جمل�س‬

‫التعاون اخلليجي‪� ،‬إ�ضافة �إىل اال�ستفادة من التجارب‬ ‫والأن�شطة التي ي�شهدها امللتقى العاملي مبا ي�سهم يف‬ ‫تطوير اخلدمات والربامج التي تقدمها الهيئة لل�سائح‬ ‫املحلي الذي ت�ستهدفه»‪.‬‬

‫وقد مت ا�ستنباط ت�صميم جناح اململكة هذا العام‬ ‫من الرتاث العمراين ال�سعودي مبزج �أجزاء اجلناح‬ ‫ب��الإرث النجدي الأ�صيل و�أ�سلوب البناء احلديث‬ ‫احلر‪ ،‬واال�ستفادة من مواد الطبيعة وزخارف البناء‬ ‫و�أث��اث الطراز النجدي الأ�صيل‪ ،‬مع اال�سرت�شاد يف‬ ‫التطبيقات امل�ستخدمة يف ت�صميم اجلناح بكل من‬ ‫ق�صر امل�صمك وق�صر املربع و�سمات الطراز املعماري‬ ‫بحي ال�سفارات‪ ,‬م�شريا �إىل �أن اجلناح يعك�س يف كل‬ ‫عام منطا معماريا من مناطق اململكة‪.‬‬ ‫و�ضم جناح اململكة عدد ًا من الأمناط ال�سياحية التي‬ ‫ّ‬ ‫ت�شتهر بها مناطق البالد بيئي ًا وثقافي ًا وتراثي ًا ومناخياً‬ ‫وترفيهي ًا �إ�ضافة �إىل احلرف وال�صناعات اليدوية‬ ‫كنحت الأخ�شاب‪ ،‬وزخرفة وتلوين الأبواب والنوافذ‬ ‫اخل�شبية‪ ،‬وعزف الربابة واحلناء‪ ،‬كما مت توزيع عدد‬ ‫من املطبوعات والأدلة ال�سياحية على زوار اجلناح‪.‬‬ ‫هذا و�شارك يف امللتقى �أكرث من ‪ 60‬دولة من قارات‬ ‫العامل اخلم�س‪� ،‬إذ يعترب �أحد املعار�ض الدولية‬ ‫التي جتتمع فيها �شركات الوجهات ال�سياحية‪،‬‬ ‫ومالكي املنتجعات‪ ،‬واخلطوط اجلوية‪ ،‬و�شركات‬ ‫اخلدمات ال�سياحية‪.‬‬

‫النما�ص ت�ستعد لنه�ضة �سياحية �شاملة‬ ‫يعكف فريق من الهيئة العامة لل�سياحة والآثار على �إعداد خطة‬ ‫تنمية �سياحية �شاملة ملحافظة النما�ص‪ ،‬بغر�ض تطوير املواقع‬ ‫ال�سياحية يف املحافظة جل��ذب اال�ستثمارات‪ ،‬وت�ضمني مراحل‬ ‫و�أولويات التنفيذ‪.‬‬ ‫و�أو�ضح حمافظ النما�ص ورئي�س اللجنة الفرعية للتنمية ال�سياحية‬ ‫فيها �سعيد �آل مبارك �أن «املحاور التي تناولتها اخلطة هي املواقع‬ ‫ال�سياحية و�إمكانية تطويرها‪ ،‬والقرى واملواقع الرتاثية والأثرية‪،‬‬ ‫واملن�ش�آت ال�سياحية القائمة وتفتي�شها والرقابة عليها‪ ،‬وبرنامج‬ ‫اال�ستثمارات ال�سياحية‪ ،‬وتطوير املنتجات ال�سياحية والفعاليات‬ ‫املو�سمية‪ ،‬وامل�سارات ال�سياحية وحتديدها‪ ،‬والت�سويق الإعالمي‬ ‫للمحافظة و�إيجاد موقع ملطار النما�ص»‪.‬‬ ‫وقال �آل مبارك‪�« :‬إن النما�ص ت�شهد نقلة ح�ضارية و�سياحية خالل‬ ‫فرتة وجيزة وهي حتتل موقع ًا �سياحي ًا فريد ًا‪ ،‬من خالل تو�سطها‬ ‫بني منطقتي الباحة وع�سري»‪ ،‬الفت ًا �إىل �أنه «�سبق �أن بحث مع الأمري‬ ‫�سلطان يف اجتماع معه مبقر الهيئة ورقة عمل لتطوير ال�سياحة يف‬ ‫املحافظة‪ ،‬حيث �أكد �سمو الأمري رئي�س الهيئة حينها �أن النما�ص‬ ‫ثروة وطنية ينبغي احلفاظ عليها‪ ،‬و�أن تطويرها من �أولويات الهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة‪ ،‬ملا تتمتع به من مقومات �سياحية و�أثرية جتعلها‬ ‫مق�صد ًا �سياحي ًا مميز ًا على م�ستوى اململكة»‪.‬‬

‫يف اململكة  ‬

‫ «وادي حنيفة» يجتاز اختباره الأول بنجاح �أمام ال�سيول التي �شهدتها الريا�ض م�ؤخر ًا  ‬

‫يثمن رعاية‬ ‫ �سلطان بن �سلمان ِّ‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪4‬‬

‫متابعات‬

‫(زيتون ونخيل و�آثار) �شعار الهويّة ال�سياحيّة‬

‫‪ 3‬م�سارات و‪ 13‬موقعا ً جديدا ً يعتمدها‬ ‫جمل�س التنمية ال�سياحية باجلوف‬ ‫عقد جمل�س التنمية ال�سياحية مبنطقة اجلوف اجتماعه‬ ‫الثالث برئا�سة �صاحب ال�سمو امللكي الأم�ير فهد بن بدر‬ ‫بن عبدالعزيز �أمري منطقة اجلوف؛ وذلك ملناق�شة �أو�ضاع‬ ‫القطاع ال�سياحي باملنطقة‪ ،‬وتطوير اخلدمات ال�سياحية‬ ‫املقدمة وتن�شيطها‪.‬‬ ‫وقال املدير التنفيذي جلهاز ال�سياحة مبنطقة اجلوف ح�سني‬ ‫اخلليفة �إن املجل�س بحث خالل االجتماع «امل�سارات ال�سياحية‬ ‫باملنطقة ومعايريها‪ ،‬وعملية توفري مرجعية �إر�شادية لل�سائح‬ ‫والزائر ومنظم الرحالت ال�سياحية على حد �سواء‪ ،‬وتنظيم‬ ‫�أعمال التطوير والتنمية ال�سياحية‪ ،‬والرتكيز على منتج‬ ‫واقعي وا�ضح وملمو�س»‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف اخلليفة �أن��ه «مت االنتهاء من رفع قائمة املواقع‬ ‫املر�شحة مل�شروع (متكني) للثالث ال�سنوات القادمة‪ ،‬لتهيئة‬ ‫وتطوير ثالثة ع�شر موقع ًا طبيعي ًا جديد ًا‪ ،‬بالتعاون مع �أمانة‬ ‫منطقة اجلوف وبلدية حمافظة القريات‪ ،‬وتعمل الهيئة على‬ ‫�إعداد املخططات العامة للمواقع التي �سوف ُتعتمد بعد تطبيق‬ ‫معايري تقييم املواقع ال�سياحية القابلة للتطوير ال�سياحي‬ ‫من قبل �إدارة تطوير املواقع‪ ،‬وحتفيز امل�ستثمرين �أ�صحاب‬ ‫الن�شاطات ال�سياحية املختلفة التي تقع على امل�سارات‬ ‫للح�صول على القرو�ض لتطوير ا�ستثماراتهم»‪.‬‬ ‫وقال اخلليفة مت االنتهاء من رفع قائمة املواقع املر�شحة‬

‫مل�شروع (تنفيذ) لل�سنوات الثالث القادمة‪ ،‬لتطوير وتهيئة‬ ‫املواقع الأثرية وتن�شيط احلركة ال�سياحية؛ من �أجل توفري‬ ‫احلد الأدنى من اخلدمات يف تلك املواقع الأثرية التي تقع‬ ‫حتت ملكية الهيئة‪ ،‬وكذلك االنتهاء من م�شروع اللوحات‬ ‫الإر�شادية للمواقع ال�سياحية بالتعاون مع �إدارة النقل والطرق‪،‬‬ ‫و�إن�شاء مراكز الزوار (زعبل – الرجاجيل) ‪ -‬م�سار �سكاكا‪،‬‬ ‫و�إن�شاء مركز احلرفيني ‪ -‬م�سار دومة اجلندل‪.‬‬ ‫وبني اخلليفة �أنه «مت اعتماد امل�سارات ال�سياحية ملنطقة‬

‫اجل��وف من قبل املجل�س وتتمثل يف م�سار مدينة �سكاكا‬ ‫وم�سار حمافظة دومة اجلندل وم�سار حمافظة القريات‪،‬‬ ‫ودعم امل�شاريع املعتمدة من خالل برنامج (متكني) للمواقع‬ ‫على امل�سارات‪ ،‬وتخ�صي�ص ميزانيات من قبل ال�شركاء‬ ‫لتنفيذ تلك امل�شاريع‪.‬‬ ‫�إىل ذلك اعتمد الأمري فهد بن بدر �أمري منطقة اجلوف‪،‬‬ ‫رئي�س جمل�س التنمية ال�سياحية �شعار املنطقة ال�سياحي‬ ‫و�أو�ضح ح�سني اخلليفة‪ ،‬املدير التنفيذي جلهاز ال�سياحة‬

‫باجلوف �أن ال�شعار يحتوي على ثمرة و�أوراق �شجرة الزيتون‬ ‫يف �إ�شارة �إىل ما تتميز به املنطقة من زراعة الزيتون وجودة‬ ‫�إنتاجه والبعد التاريخي لزراعة ال�شجرة يف املنطقة الذي‬ ‫يعود �إىل ماليني ال�سنني‪.‬مئذنة م�سجد عمر بن اخلطـاب‬ ‫ر�ضي اهلل عنه‪ -‬كناية عن الإرث التاريخي والرتاثي العريق‬‫للمنطقة التي حتوي �أقدم م�ستوطنـة ب�شريـة‪ ،‬وكذلك �سعف‬ ‫النخيل �إ�شارة لتميز املنطقة بزراعة النخيل حيث تنتج �أحد‬ ‫�أف�ضل �أنـواع التمور باململكة‪.‬‬

‫موقع «هيئة ال�سياحة» يفوز بدرع احلكومة‬ ‫الإلكرتونية على امل�ستوى العربي‬

‫فازت الهيئة العامة لل�سياحة والآثار بجائزة درع‬ ‫احلكومة الإلكرتون ّية (الإب���داع الب�صري) على‬ ‫م�ستوى ال��وط��ن العربي ‪ ،‬وك��� ّرم �صاحب ال�سمو‬ ‫امللكي الأم�ير �سلطان بن �سلمان بن عبد العزيز‬ ‫رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار فريق العمل‬ ‫ملوقع الهيئة االل�ك�تروين احلا�صل على اجلائزة‬ ‫التي منحتها املنظمة العربية للتنمية الإداري��ة يف‬ ‫جامعة الدول العربية و�أكادميية الإنرتنت يف املنطقة‬ ‫العربية للموقع االلكرتوين للهيئة عن فئة الهيئات‬ ‫احلكومية وامل�ؤ�س�سات الر�سمية‪.‬‬ ‫وكان ماجد بن علي ال�شدي مدير عام �إدارة الإعالم‬ ‫والعالقات العامة بالهيئة قد ت�سلم اجلائزة يف حفل‬ ‫�أقيم بهذه املنا�سبة يف بريوت من الدكتور رفعت‬ ‫ال�ف��اع��وري مدير ع��ام املنظمة العربية للتنمية‬ ‫االدارية‪ ,‬بح�ضور عبداخلالق بن عبد اهلل الغامدي‬ ‫مدير �إدارة املوقع‪ ,‬و�أن�س ال�صليع امل�سئول التقني‬

‫للتطوير  ‬

‫للموقع‪.‬‬ ‫وي�ع��ود اختيار املنظمة ملوقع الهيئة للفوز بهذه‬ ‫اجلائزة لتميزه بالدقة يف اختيار الت�صميم والألوان‬

‫اجلذابة مع االحتفاظ بال�صورة الر�سمية للهيئة‪,‬‬ ‫وتنا�سق الأل���وان والت�صاميم م��ع ر�سالة الهيئة‬ ‫الإعالمية واخلدمات التي تقدمها‪.‬‬

‫ حمافظ الطائف يرت�أ�س اجتماع اللجنة التنفيذية ل�سوق عكاظ  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫ي�شار �إىل �أن عدد زوار املوقع بلغ عام ‪2009‬م قرابة‬ ‫‪� 300‬ألف زائر‪ ،‬فيما بلغ عددهم خالل الربع الأول‬ ‫من العام ‪2010‬م نحو ‪� 95‬ألف زائر‪.‬‬

‫ ما�س‪ 14 :‬مليـار ريال �إنفاق ‪ 5‬ماليني «�سـائح �أعمال»‬


‫امللف‬

‫عبدالعزيز‪ ،‬و�آر�سيكا‪ ،‬وم�ؤ�س�سة ال�تراث‪ ،‬وبلدية‬ ‫دبي‪ ،‬والهيئة امللكية للجبيل وينبع‪ ،‬وجمعية علوم‬ ‫العمران‪ ،‬ور�أ�س ال�سالم ‪ ،‬و�شركة الديار القطرية‪.‬‬ ‫وقد �أنهت الهيئة العامة لل�سياحة والآثار ا�ستعداداتها‬ ‫ال�ستقبال �ضيوف امل�ؤمتر‪ ،‬وتنظيم زيارات ميدانية‬ ‫خ�لال �إقامتهم‪ ،‬ت�شمل �أب��رز املعامل الرتاثية يف‬ ‫منطقة الريا�ض كمتحف �صقر اجلزيرة وق�صر‬ ‫امل�صمك واملتحف الوطني وال��درع�ي��ة القدمية‬ ‫وحمافظات املجمعة والغاط و�شقراء و�أ�شيقر‪.‬‬ ‫وت�أمل الهيئة �أن يخرج امل�ؤمتر بال�صورة التي تعك�س‬ ‫ري��ادة اململكة يف ا�ست�ضافة مثل ه��ذه امل�ؤمترات‬ ‫الدولية‪ ،‬و�أن تكون الفعاليات مت�سقة مع الأهداف‬ ‫املرجوة‪.‬‬ ‫ووجهت الهيئة الدعوة للم�شاركة يف �أعمال امل�ؤمتر‬ ‫للعديد من اجلهات احلكومية واملنظمات والهيئات‬ ‫الدولية‪ ،‬واجلامعات والكليات‪ ،‬واملراكز البحثية‬ ‫واجلمعيات واملنظمات‪ ،‬واملتخ�ص�صني واخلرباء‬ ‫يف املجاالت ال�سياحية واالقت�صادية ذات العالقة‬ ‫بالرتاث العمراين يف دول العامل‪ ،‬و�أي�ض ًا �أمانات‬ ‫امل��دن والبلديات واملجمعات القروية‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل احلرفيني من داخل اململكة وخارجها وممثلني‬ ‫للعاملني يف جم��ال احل���رف املرتبطة بالعمارة‬ ‫الإ�سالمية‪.‬‬ ‫امتيازات للم�شاركني‬

‫و�سيقدم امل�ؤمتر جمموعة من االمتيازات للم�شاركني‬ ‫تتمثل يف ن�شر �أوراق العمل‪ ،‬والأوراق العلمية يف‬ ‫جملد مطبوع‪ ،‬و�سيتم توزيعها على الوفود امل�شاركة‬ ‫لدى الت�سجيل‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل عر�ض البحوث �ضمن‬

‫الطالب يتعرفون على‬ ‫تطبيقات الرتاث العمراين‬ ‫واملعماري‪ ،‬ومواقع الرتاث‬ ‫العمراين مفتوحة لزيارة‬ ‫جميع املواطنني‬

‫حمفل فريد م��ن ن��وع��ه‪ ،‬بالتعاون م��ع خ�براء من‬ ‫خمتلف �أنحاء العامل‪.‬‬ ‫كما �سيتم ن�شر �أوراق امل��ؤمت��ر ب�شكل �إلكرتوين‪،‬‬ ‫و�إتاحتها للمجتمع العلمي الدويل من خالل منظمة‬ ‫امل�ؤمتر الإ�سالمي ومركز الأبحاث للتاريخ والفنون‬ ‫والثقافة الإ�سالمية (�أر�سيكا) على موقع �إ�سطنبول‪،‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل دعوة امل�شاركني يف امل�ؤمتر لتقدمي‬ ‫ن�سخة مف�صلة من �أبحاثهم يف جملة جامعة امللك‬ ‫�سعود للعمارة والتخطيط‪.‬‬ ‫و�سي�ضم امل��ؤمت��ر معر�ض ًا وور����ش عمل ورحالت‬ ‫ا�ستق�صائية وميدانية‪ ،‬وع��رو��ض� ًا حية م��ن قبل‬ ‫اخلرباء املهرة واملتدربني يف �إعادة �إحياء الرتاث‪،‬‬ ‫وفى اليوم اخلتامي �سيح�صل امل�شاركون على قر�ص‬ ‫مدمج لكل فعاليات امل�ؤمتر‪ ،‬كما �ستمنح �شهادات‬ ‫ودروع للم�ساهمات اال�ستثنائية‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل مبلغ‬ ‫‪� 12‬ألف ريال �سعودي (‪ 3.200‬دوالر �أمريكي) يف‬ ‫كل من فئات البحوث والتعليم والتدريب‪ ،‬و�سائل‬ ‫الإعالم‪� ،‬إعادة ت�أهيل املواقع التاريخية والأثرية‪،‬‬ ‫تنفيذ الت�صاميم احلديثة يف الن�سيج احل�ضري‬ ‫التاريخي‪ ،‬ا�ستخدام التكنولوجيا احلديثة‪ ،‬والتميز‬ ‫احلريف‪.‬‬

‫�سل�سلة من املحا�رضات‬ ‫وور�ش العمل ي�ست�ضيفها‬ ‫امل�ؤمتر يف مدينة الريا�ض‬ ‫وعدد من مدن اململكة‬

‫�أهداف امل�ؤمتر‬

‫يرمي امل�ؤمتر �إىل تقييم الو�ضع الراهن للرتاث‬ ‫العمراين يف الدول الإ�سالمية‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل حتديد‬ ‫الأطر امل�ستقبلية لتطوير جوانب الرتاث العمراين‪،‬‬ ‫و�إبراز �أهميته الثقافية واالقت�صادية واالجتماعية‬ ‫وال�سياحية (من خالل املحافظة على �إعادة ت�أهيل‬ ‫املباين الرتاثية يف مراكز املدن‪ ،‬و�إعادة ت�أهيل القرى‬ ‫التقليدية) ك�أحد القطاعات الأ�سا�سية للتنمية يف‬ ‫الدول الإ�سالمية‪.‬‬ ‫كما يهدف �إىل تفعيل ال��دور االقت�صادي للرتاث‬ ‫العمراين يف ال��دول الإ�سالمية‪ ،‬وحتقيق التكامل‬ ‫بني اجلهات ذات العالقة بالرتاث العمراين يف‬ ‫الدول الإ�سالمية مبا يعود على مواطنيها باملنافع‬ ‫االجتماعية‪ ،‬والعوائد االقت�صادية‪ ،‬وزيادة فر�ص‬ ‫العمل يف جمال املحافظة على ال�تراث العمراين‬ ‫و�إع� ��ادة ت��أه�ي��ل امل�ب��اين وال �ق��رى وم��واق��ع ال�تراث‬ ‫العمراين‪.‬‬ ‫ومن الأهداف الرئي�سية �أي�ض ًا‪ ،‬تطوير ا�سرتاتيجية‬

‫عائدات نقاط بيع املاجنو املنت�شرة قرب مهرجان جازان  ‬

‫التعاون بني الدول الإ�سالمية يف جمال املحافظة‬ ‫على الرتاث العمراين و�إعادة ت�أهيل املباين والقرى‬ ‫ومواقع الرتاث العمراين‪ ،‬وحتديد املعوقات التي‬ ‫تعرت�ض مت��وي��ل م�شاريع املحافظة على الرتاث‬ ‫العمراين وتنميته و�إيجاد احللول املنا�سبة لتذليلها‪،‬‬ ‫وت �ب��ادل اخل�ب�رات الفنية والإداري � ��ة ب�ين ال��دول‬ ‫الإ�سالمية يف جمال �إع��ادة ت�أهيل مباين ومواقع‬ ‫الرتاث العمراين‪.‬‬ ‫معار�ض وفعاليات م�صاحبة‬

‫ي�شمل امل�ؤمتر �سل�سلة من املحا�ضرات وور���ش العمل‬ ‫التي تقام يف مدينة الريا�ض وعدد من مدن اململكة‬ ‫بهدف ا�ستعرا�ض الو�ضع الراهن للرتاث العمراين يف‬ ‫الدول الإ�سالمية‪ ،‬والو�سائل احلديثة لتفعيل اجلوانب‬ ‫االقت�صادية واالجتماعية‪ ،‬وعر�ض عدد من التجارب‬ ‫ال��دول�ي��ة ال�ن��اج�ح��ة‪ ،‬وال�ت�ع��ري��ف بامل�شاريع الهادفة‬ ‫للمحافظة على ال�تراث العمراين وتنميته يف الدول‬

‫‪7‬‬

‫الإ�سالمية‪.‬‬ ‫وي�صاحب امل�ؤمتر �إقامة معر�ض عن الرتاث العمراين‬ ‫ي�شارك فيه عدد من الدول الإ�سالمية واجلهات املهتمة‬ ‫بالرتاث العمراين‪� ،‬إىل جانب ع��دد من احلرفيني‪،‬‬ ‫ويت�ضمن املعر�ض جتارب الدول الإ�سالمية والوثائق‬ ‫والدرا�سات يف جمال الرتاث املعماري‪ ،‬ويعر�ض مواد‬ ‫بناء مباين الرتاث التقليدي والأدوات واملواد اخلام‪،‬‬ ‫و�أ�ساليب املعاجلة وال�صيانة‪ ،‬كما يقدم �أمثلة من‬ ‫جتارب ا�ستثمارات القطاع اخلا�ص يف مواقع الرتاث‬ ‫املعماري‪.‬‬ ‫وي�شمل املعر�ض عر�ض ًا حي ًا من ‪ 60‬حرفي ًا (‪ 30‬منهم‬ ‫من داخل اململكة) متخ�ص�صني يف احلرف املت�صلة‬ ‫مبباين الرتاث املعماري‪ ،‬وموقع خم�ص�ص للمنظمات‬ ‫لعر�ض املنتجات واخلدمات واملن�شورات ذات ال�صلة‬ ‫مبو�ضوع امل�ؤمتر‪� ،‬إ�ضافة �إىل تنظيم فعاليات لتعريف‬ ‫الطالب‪ ،‬بالتطبيقات التقليدية واحلديثة‪ ،‬يف الرتاث‬ ‫العمراين واملعماري‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل العديد من الزيارات‬ ‫امليدانية للم�شاريع الرتاثية‪.‬‬ ‫و�سيقام على هام�ش امل�ؤمتر معر�ض عاملي لتقنيات‬ ‫الرتميم والإن�شاء‪� ،‬إىل جانب تداول للخربات بني ر�ؤ�ساء‬ ‫البلديات يف ال��دول الإ�سالمية واململكة‪ ،‬حول �إعادة‬ ‫تطوير مواقع ال�تراث العمراين وحتويلها �إىل مواقع‬ ‫تنمية اقت�صادية‪ ،‬و�سيكون امل�ؤمتر منا�سبة وطنية مهمة‬ ‫للعديد من الفعاليات والأن�شطة الثقافية واالجتماعية‪،‬‬ ‫و�سيتم يف �أيامه افتتاح عدد من مواقع الرتاث العمراين‬ ‫لزيارة املواطنني يف خمتلف مناطق اململكة‪.‬‬

‫ بلدي املجمعة يدر�س املحافظة على حمتويات ال�سوق التاريخية  ‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬

‫ �إطالق‬


‫‪6‬‬

‫امللف‬

‫الرتاث العمراين يف الدول الإ�سالمية‬ ‫برعاية ملكية كرمية‬ ‫«نعتز كثرياً برعاية �سيدي خادم احلرمني‬ ‫ال�شريفني ـ حفظه اهلل ـ للم�ؤمتر‪ ،‬ونحن‬ ‫ن�ستعد لهذا امل�ؤمتر الذي لن يكون م�ؤمتراً‬ ‫نظرياً وعلمياً فقط»‪.‬‬ ‫هذا ما �صرح به الأم�ير �سلطان بن �سلمان‬ ‫رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار وهو ‬ ‫يرفع �شكره وتقديره ملقام خ��ادم احلرمني‬ ‫ال�شريفني‪ ،‬م�ست�شرفاً الأث���ر االقت�صادي‬ ‫والثقايف واالجتماعي الكبري ال��ذي يُنتظر‬ ‫�أن حتمله فعاليات امل�ؤمتر ال��دويل للرتاث‬ ‫ال��ع��م��راين يف ال����دول الإ���س�لام��ي��ة‪ ،‬وال���ذي‬ ‫ت�ست�ضيفه العا�صمة ال�سعودية يف الفرتة من‬ ‫‪� 9‬إىل ‪ 14‬جمادى الآخرة ‪1431‬هـ‪ ،‬املوافق ‪23‬‬ ‫�إىل ‪ 28‬مايو ‪2010‬م‪.‬‬

‫�شهادات ودروع ومبالغ مالية‬ ‫للم�ساهمات اال�ستثنائية‪،‬‬ ‫وا�ستعرا�ض للتجارب الدولية‬ ‫الناجحة‬

‫والإعالم لل�ش�ؤون الثقافية‪ ،‬والدكتور عبدالرحمن‬ ‫بن �صالح ال�شبيلي‪ ،‬والأ�ستاذ الدكتور عبدالرحمن‬ ‫الطيب الأن�صاري‪ ،‬والدكتور �أحمد بن عمر الزيلعي‬ ‫ع�ضو جمل�س ال�شورى‪ ،‬والأ�ستاذ الدكتور �سعد بن‬ ‫عبدالعزيز الرا�شد ع�ضو جمل�س �إدارة الهيئة‬ ‫وم�ست�شار رئي�س الهيئة للرتاث‪ ،‬والدكتور علي بن‬ ‫�إبراهيم الغبان نائب رئي�س الهيئة للآثار واملتاحف‪،‬‬ ‫والدكتور زاهر بن عبدالرحمن عثمان مدير عام‬ ‫م�ؤ�س�سة الرتاث اخلريية‪.‬‬ ‫كما ر�أ����س �سموه ع���دد ًا م��ن اجتماعات اللجنة‬ ‫التنظيمية مل ��ؤمت��ر ال�ت�راث ال �ع �م��راين الأول يف‬ ‫ال��دول الإ�سالمية لبحث �أوج��ه التن�سيق امل�شرتك‬ ‫مع ال�شركاء‪ ،‬بالتعاون مع وزارات ال�ش�ؤون البلدية‬ ‫والقروية‪ ،‬والثقافة والإع�لام‪ ،‬واملالية‪ ،‬والرتبية‬ ‫والتعليم‪ ،‬وجامعة امللك �سعود‪ ،‬وم�ؤ�س�سة الرتاث‬ ‫اخلريية‪ ،‬ومركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة‬ ‫الإ�سالمية با�سطنبول (�آر�سيكا) التابع ملنظمة‬ ‫امل�ؤمتر الإ�سالمي‪.‬‬

‫••�شادي عمر ‪ -‬الريا�ض‬

‫لأن التاريخ لي�س ركاما من احلروف املكد�سة يف‬ ‫�سطور الكتب‪ ،‬ولأن املكان ال�صحيح للرتاث هو‬ ‫الذاكرة احلا�ضرة‪ ،‬والواقع امللمو�س‪ ..‬من �أجل‬ ‫ذلك ح�شدت الهيئة العامة لل�سياحة والآثار جهود ًا‬ ‫�ضخمة لتنفيذ امل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين‬ ‫يف الدول الإ�سالمية‪ ،‬والذي ي�شارك فيه �ستة ع�شر‬ ‫وزيـر ًا وثماين منظـمـــات وخم�سون متحدث ًا و�أكرث‬ ‫من مئة و�ستني باحث ًا‪ ،‬و�ستون حرفي ًا‪ ،‬والذي يج�سد‬ ‫االهتمام الكبري بالرتاث العمراين‪ ،‬وينقله من‬ ‫مربع الإهمال والن�سيان‪� ،‬إىل واجهة الفعل الثقايف‬ ‫واالقت�صادي واالجتماعي‪.‬‬ ‫ويف �سياق الت�أكيد على هذه الأهداف‪� ،‬أو�ضح �سمو‬ ‫رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار �أن «هناك جانب ًا‬ ‫عملي ًا كبري ًا يف امل�ؤمتر‪ ،‬ومعر�ض ًا عاملي ًا لتقنيات‬ ‫الرتميم والإن�شاء‪� ،‬إىل جانب تداول اخلربات بني‬ ‫ر�ؤ�ساء البلديات يف الدول الإ�سالمية واململكة‪ ،‬حول‬ ‫�إعادة تطوير مواقع الرتاث العمراين وحتويلها �إىل‬

‫مواقع تنمية اقت�صادية»‪.‬‬ ‫وحول الأهم ّية االقت�صاد ّية قال الأمري �سلطان بن‬ ‫�سلمان‪« :‬نحن اليوم يف قرى اململكة وحمافظاتها‬ ‫الزراعية �أحوج ما نكون �إىل �إيجاد قطاع اقت�صادي‬ ‫�إ�ضايف ليعزز اقت�صاديات هذه املواقع من خالل‬ ‫ال�سياحة وتطوير املواقع الرتاثية التي ال بد من‬ ‫ا�ستعادتها وتطويرها‪ ،‬و�سي�شارك يف امل�ؤمتر حرفيون‬ ‫من خمتلف �أنحاء العامل»‪.‬‬ ‫ا�ستعدادات مكثّفة‬

‫‪ 16‬وزيـرا ً و‪ 8‬منظـمـــات و‪50‬‬ ‫متحدثا ً و‪ 162‬باحثا ً و‪60‬‬ ‫حرفيا ً ي�شاركون يف فعاليات‬ ‫امل�ؤمتر‬

‫وف��ى �إط���ار اال��س�ت�ع��دادات للم�ؤمتر ر�أ����س الأمري‬ ‫�سلطان بن �سلمان رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار االجتماع ال�ساد�س للجنة اال�ست�شارية للآثار‬ ‫واملتاحف‪ ،‬حيث ا�ستعر�ض االجتماع امل�ستجدات‬ ‫املتعلقة بامل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين يف‬ ‫الدول الإ�سالمية ‪ ،‬كما بحث �سري العمل يف امل�شاريع‬ ‫والأعمال التي تقوم بها الهيئة يف جماالت الآثار‬ ‫واملتاحف والرتاث العمراين‪.‬‬

‫�شركة القحطاين ملعر�ض الآثار ال�سعودية باللوفر  ‬

‫وت�ضم اللجنة يف ع�ضويتها ك ًال من‪ :‬معايل الأ�ستاذ‬ ‫في�صل بن عبدالرحمن املعمر نائب وزير الرتبية‬ ‫وال�ت�ع�ل�ي��م‪ ،‬وم �ع��ايل ال��دك �ت��ور ف�ه��د ب��ن ع�ب��د اهلل‬ ‫ال�سماري �أمني عام دارة امللك عبدالعزيز‪ ،‬والدكتور‬ ‫عبدالعزيز بن حممد ال�سبيل وكيل وزارة الثقافة‬

‫معر�ض عاملي لتقنيات‬ ‫الرتميم والإن�شاء يت�ضمن‬ ‫جتارب الدول الإ�سالمية‬ ‫والوثائق والدرا�سات يف‬ ‫جمال الرتاث املعماري‬

‫م�شاركات حافلة‬

‫ومن املنتظر �أن ي�شارك يف امل�ؤمتر �ستة ع�شر وزير ًا‬ ‫من عدد من الدول الإ�سالمية التي �ست�شارك يف‬ ‫امل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل ثماين منظمات عربية و�إقليمية‪ ،‬ونحو خم�سني‬ ‫متحدث ًا بارز ًا خالل الندوات واملحا�ضرات امل�صاحبة‬ ‫للم�ؤمتر‪� ،‬إ�ضافة �إىل م�شاركة ‪ 162‬باحث ًا و�أكرث‬ ‫من ‪ 60‬حرفي ًا ُينتظر �أن يقوموا بعرو�ض ميدانية‬ ‫حية �أم���ام ال���زوار‪ .‬وق��د مت حتديد مم��ر الزهور‬ ‫بطريق امللك عبداهلل يف الريا�ض موقع ًا ملعر�ض‬ ‫احلرفيني‪.‬‬ ‫كما �سيتم تنظيم فعاليات م�صاحبة يف �إحدى ع�شرة‬ ‫منطقة وحمافظة‪� ،‬إ�ضافة �إىل منطقة الريا�ض‪،‬‬ ‫و�إقامة معر�ض م�صاحب للم�ؤمتر �أي�ض ًا مب�شاركة‬ ‫العديد من اجلهات من الداخل واخلارج من �أبرزها‬ ‫�أمانات م��دن‪ :‬الريا�ض والأح�ساء وج��دة وع�سري‬ ‫والطائف ومكة املكرمة والق�صيم‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل‬ ‫الهيئة العليا لتطوير مدينة الريا�ض‪ ،‬ودارة امللك‬

‫ متطوعون يجمعون املال لنظافة املتنزهات الطبيعية يف جنران  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫ مليون ريال‬


‫امللف‬

‫‪9‬‬

‫مبوجب اتفاقية �رشاكة بني (ال�سياحة والآثار) و(الرتبية والتعليم)‬

‫يوم خا�ص للرتاث العمراين يف مدار�س اململكة‬ ‫يف تناغم وتعاون دائمني‪ ،‬تعمل كل �أجهزة الدولة ذات ال�صلة على خدمة برامج امل�ؤمتر‬ ‫الدويل الأ ّول للرتاث العمراين يف الدول الإ�سالم ّية‪ ،‬و�ضمن التح�ضريات التي �سبقت يف‬ ‫ٍ‬ ‫وقت مب ّكر‪ ،‬وقع �صاحب ال�سمو الأمري في�صل بن عبداهلل بن حممد �آل �سعود وزير الرتبية‬ ‫والتعليم‪ ،‬و�صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن �سلمان رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار يف مقر الهيئة بالريا�ض‪ ،‬اتفاقية �شراكة لدعم برامج امل�ؤمتر‪.‬‬ ‫ولأنّ ال�سياحة فع ُل �شعبي قبل �أن يكون حكومي ًا‪ ،‬ولأنّ احلفاظ‬ ‫على الرتاث كله ــ ومن �ضمنه الرتاث العمراين ــ يدخل �ضمن‬ ‫ثقافة املجتمع مب�ؤ�س�ساته التعليمية والرتبويّة‪ ،‬فقد �أكد �سمو‬ ‫الأمري في�صل بن عبداهلل بن حممد �آل �سعود وزير الرتبية‬ ‫والتعليم ــ يف تعليقه على ال�شراكة مع الهيئة ــ �أهمية االتفاقية‬ ‫انطالق ًا من حر�ص وزارة الرتبية والتعليم على امل�شاركة يف‬ ‫هذا امل�ؤمتر الدويل املهم‪ ،‬من خالل تخ�صي�ص �أن�شطة تتعلق‬ ‫بالتعريف بالرتاث يف املدار�س‪ ،‬مع مراعاة �أن الوعي ب�أهمية‬ ‫الرتاث الوطني م�س�ؤولية اجتماعية لربط النا�شئة بتاريخنا‬ ‫الإ�سالمي واحل�ضاري‪.‬‬ ‫�رشاكة الأهداف‬

‫وه��و ما ق��دح الفرح يف نفو�س �أه��ل الهيئة‪� ،‬أن ي��روا الهم‬ ‫ال�سياحي يتن ّزل لكل �شرائح املجتمع‪ ،‬خا�ص ًة عرب اجلامعات‬ ‫واملدار�س واملعاهد وامل�ؤ�س�سات التعليم ّية كافة‪ ..‬وقد �أعرب‬ ‫�سمو رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار عن �شكره ل�سمو وزير‬

‫الرتبية والتعليم على اهتمامه بالتعاون مع الهيئة يف تنظيم‬ ‫هذا امل�ؤمتر الدويل املهم‪� ،‬ضمن برامج التعاون وال�شراكة‬ ‫املميزة بني الهيئة وال ��وزارة‪ ،‬م�شري ًا �إىل �أهمية الأن�شطة‬ ‫والفعاليات التي �ستقوم بها الوزارة يف تنظيم هذا احلدث‬ ‫من �أن�شطة تعليمية هادفة �إىل ا�ستثمار هذا امل�ؤمتر يف التعريف‬ ‫بالرتاث العمراين‪ ،‬و�إبراز �أبعاده احل�ضارية وقيمته التاريخية‬ ‫واالقت�صادية‪.‬‬ ‫و�رشاكة اجلهود‬

‫وتن�ص بنود االتفاقية بني الهيئة وال��وزارة على قيام الهيئة‬ ‫بتويل �أم��ان��ة امل ��ؤمت��ر‪ ،‬وتنظيم و�إدارة عمليات الت�سجيل‬ ‫والدعوات‪ ،‬وتنفيذ احلمالت الإعالنية والإعالمية للم�ؤمتر‪،‬‬ ‫وتنظيم وتن�سيق كافة الأعمال التح�ضريية‪ ،‬وتنفيذ و�إدارة حفل‬ ‫االفتتاح واحلفل اخلتامي‪ ،‬و�إعداد ال�شعار والهوية و�أعمال‬ ‫املطبوعات الرتويجية والتوثيق‪ ،‬و�إع��داد وجتهيز املعر�ض‬ ‫والفعاليات امل�صاحبة‪ ،‬وتوفري البيانات العلمية واملعلومات‬

‫املتعلقة بامل�ؤمتر‪ ،‬وتقدمي الدعم الفني لل�شركاء يف تنفيذ‬ ‫مهامهم من خالل (املعلومات‪ ،‬ال�صور‪ ،‬حتديد �أماكن �إقامة‬ ‫الفعاليات)‪ ،‬والتن�سيق مع اجلهات احلكومية واملنظمات �شركاء‬ ‫تنظيم امل�ؤمتر‪ ،‬وتنظيم و�إدارة امل�ؤمتر وور�ش العمل والندوات‬ ‫امل�صاحبة‪ ،‬وطباعة مطويات تزيد عن ‪� 500‬ألف مطوية موجهة‬ ‫لطالب وطالبات املدار�س ت�سلم قبل انطالق امل�ؤمتر‪ ،‬وتوفري‬ ‫وطباعة �صور للرتاث العمراين والطرز العمرانية لطباعة‬ ‫بو�سرتات للم�ؤمتر و�صور للرتاث العمراين‪.‬‬ ‫يف ح�ين‪ ،‬ن�صت ب�ن��ود االتفاقية م��ن ج��ان��ب ال� ��وزارة على‬ ‫تخ�صي�ص ح�صة الن�شاط للتعريف بامل�ؤمتر‪ ،‬وطرح موا�ضيع‬ ‫يف الإذاعة املدر�سية تعرف بالرتاث العمراين‪ ،‬وتنظيم ومتويل‬ ‫م�سابقة للت�صوير (الفوتوغرايف) من خالل الإدارة العامة‬

‫للن�شاط لدي تعليم البنات وتعليم البنني‪ ،‬وتنظيم زيارات‬ ‫للطالب والطالبات ملواقع الرتاث العمراين وكذلك املتاحف‬ ‫الوطنية يف �شتى �أنحاء اململكة‪ ،‬وت�شكيل فريق عمل من الوزارة‬ ‫للقطاعني لزيارة بع�ض الإدارات التعليمية للتعريف مباهية‬ ‫امل�ؤمتر و�أهميته‪.‬‬ ‫يوم للرتاث املعماري‬

‫وقد �أثمر التن�سيق امل�شرتك عن تخ�صي�ص يوم متكامل خا�ص‬ ‫بالرتاث العمراين باململكة يف جميع املدار�س واجلامعات العام‬ ‫القادم‪ ،‬ويواكب ذلك اهتمام الهيئة بالآثار يف جميع �أنحاء‬ ‫اململكة من ناحية العناية والرتميم؛ لتكون �شاهدة على ح�ضارة‬ ‫ما�ضية للأجيال احلالية والالحقة‪ ،‬وذلك وفاء لأهل تلك‬ ‫املباين الذين عا�شوا يف الفرتات الأوىل من تاريخ اململكة‪.‬‬

‫نقل االهتمام بالرتاث العمراين للن�شء‬ ‫�شدد الدكتور علي اخل�شيبان مدير برنامج ال�سياحة‬ ‫واملجتمع ‪ ،‬على �أهمية الدور الكبري الذي ت�ضطلع‬ ‫به وزارة الرتبية والتعليم يف نقل االهتمام بالرتاث‬ ‫العمراين للطالب والنا�شئة يف م��دار���س اململكة‬ ‫املختلفة �ضمن اتفاق ّية التعاون بني الوزارة والهيئة‬ ‫العمة لل�سياحة والآثار‪:‬‬ ‫•دكتور علي ما هو الدور الذي �ستقوم به‬ ‫وزارة الرتبية والتعليم يف �إطار امل�ؤمتر‬ ‫الدويل للرتاث العمراين؟‬ ‫دور الوزارة رئي�سي وهي �شريك ا�سرتاتيجي فيما‬ ‫يخ�ص عمليات تعزيز التوعية باملحافظة على الآثار‬ ‫والتوعية بها‪ ،‬والتعريف باملقومات التي تزخر بها‬ ‫اململكة فيما يتعلق بالرتاث العمراين وفيما يلي ابرز‬ ‫املهام التي �سوف تقوم بها الوزارة ‪:‬‬ ‫تخ�صي�ص ح�صة الن�شاط الطالبي للتعريف بامل�ؤمتر‪،‬‬ ‫طرح موا�ضيع يف الإذاعة املدر�سية تعرف بالرتاث‬ ‫العمراين‪ ،‬تنظيم م�سابقة للت�صوير الفوتغرايف‬ ‫للطالب ‪ ،‬تنظيم م�سابقة للر�سم للطالبات ‪ ،‬و�أخري ًا‬ ‫تنظيم زيارات ملواقع الرتاث العمراين واملتاحف‪.‬‬ ‫•هناك اتفاقية وقعتها الهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآثار مع الوزارة ا�شتملت بنود‬

‫ال��وزارة على و�سائل حم��ددة للتعريف‬ ‫نتعرف عليها‬ ‫بالرتاث العمراين ‪ ،‬نود �أن ّ‬ ‫وم�ستوى التنفيذ الذي و�صلت له؟‬ ‫يعد م�ؤمتر ال�تراث العمراين وما �سي�صاحبه من‬ ‫فعاليات و�أن�شطة للطالب والطالبات ‪� ،‬أول باكورة‬ ‫يف تنفيذ هذه االتفاقية والتي ت�شمل �أمور عدة وفيما‬ ‫يخ�ص امل�ؤمتر فقد عكفت الهيئة والوزارة على تعريف‬ ‫الطالب والطالبات بهذا احلدث الهام ومن خالله‬ ‫التعريف �أي�ض ًا بالرتاث العمراين لذا قامت الهيئة‬ ‫بطباعة مواد و�صور عديدة تعرف بالرتاث العمراين‬ ‫يف اململكة كما قامت بتوجيه ر�سائل لأبنائنا الطالب‬ ‫والطالبات تبني �أهمية الرتاث العمراين ‪.‬‬ ‫•ما مدى �أهم ّية نقل االهتمام بالرتاث‬

‫ ‪� 30‬ألف زائر ملهرجان الرتاث والأ�سر املنتجة يف الريا�ض ‬

‫العمراين للطالب والنا�شئني؟‬ ‫الطالب والنا�شئني عماد مل�ستقبل الوطن ونعقد‬ ‫عليهم �آما ًال كبرية للم�ساهمة يف النه�ضة التي تعم‬ ‫�أرج��اء اململكة ومن املهم �أن يعي الطالب مكانة‬ ‫الرتاث العمراين ودوره الهام يف ت�شكيل هويتنا‬ ‫الوطنية وانتمائنا احل�ضاري والتاريخي من �أجل‬ ‫تر�سيخ معاين الوطنية واالعتزاز بالوطن‪ .‬كما‬ ‫�أن البعد االقت�صادي يف تطوير الرتاث العمراين‬ ‫ي�شكل جانب ًا �أ�سا�سي ًا ينطوي عليه اهتمام الن�شء‬ ‫بالرتاث العمراين حيث يتوقع �أن يكون االهتمام‬ ‫ب��ال�تراث العمراين مرتبطا ببعده االقت�صادي‬ ‫بجانب بعده الوطني ‪.‬‬ ‫وق��د �أ��ص��در �سمو الأم�ير في�صل بن عبد اهلل بن‬

‫حم ّمد �آل �سعود وزي��ر الرتبية والتعليم ‪ ،‬تعميم ًا‬ ‫ملدراء الرتبية والتعليم بكافة املناطق واملحافظات‬ ‫بكل انحاء اململكة‪ ،‬لتنفيذ البنود اخلا�صة بالوزارة‬ ‫يف االتفاق املربم بخ�صو�ص امل�ؤمتر‪ ،‬ولفت �سموه �أن‬ ‫امل�ؤمتر يرمي �إىل‪« :‬املحافظة على الهو ّية الثقاف ّية‬ ‫والعمران ّية ملمتلكات العامل الإ�سالمي من الرتاث‬ ‫العمراين ‪ ،‬من خالل تطبيق القوانني والت�شريعات‬ ‫اخل��ا� �ص��ة ب�ح�م��اي��ة ه ��ذا ال �ت�راث وت��رم�ي�م��ه وبث‬ ‫احلياة فيه‪ ،‬ودجمه يف م�سرية التنمية العمرانية‬ ‫واالقت�صاد ّية واالجتماعية والثقافية للدول الأع�ضاء‬ ‫مبنظمة امل�ؤمتر الإ�سالمي باعتباره قطاع ًا تنموي ًا‬ ‫هام ًا البد من االهتمام به و�إبراز �أبعاده ال�سياح ّية‬ ‫والرتاث ّية والثقافية واالقت�صاد ّية واالجتماعية»‪.‬‬

‫ ت�سويق منتجات الأ�سر املنتجة بجناح اململكة �إلكرتوني ًا يف معر�ض �سوق ال�سفر‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪8‬‬

‫امللف‬

‫بوابة �إلكرتونية و ‪ 18‬ن�رشة �إعالنية‬

‫«الإعالم» يعيد تعريف الرتاث العمراين‬ ‫لقد ك��ان اهتمام و�سائل الإع�ل�ام بامل�ؤمتر‬ ‫ال��������دويل ل����ل��ت�راث ال����ع����م����راين يف ال������دول‬ ‫الإ���س�لام��ي��ة ك��ب�يراً‪ ،‬وال ي��وازي��ه �إال اهتمام‬ ‫خ���ادم احل��رم�ين ال�شريفني ب����أن ي��ك��ون هو ‬ ‫الراعي لهذا الرتاث التاريخي العريق للأمة‬ ‫الإ�سالمية عرب قرونها املتالحقة‪.‬‬ ‫ويف ظل هذه الرعاية الكرمية‪ ،‬حتركت جميع الوزارات‬ ‫املعنية لكي ت�ساهم يف �إب��راز الوجه امل�شرق للملكة‬ ‫العربية ال�سعودية‪ ،‬وكان لوزارة الإعالم دورها املتميز‬ ‫كواحد من �أهم ال�شركاء اال�سرتاتيجني للهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآثار‪ ،‬ونظر ًا خل�صو�صية هذا احلدث‪ ،‬فقد‬ ‫مت �إعداد اتفاقية خا�صة بني الهيئة ووزارة الإعالم‪،‬‬ ‫وقام بتوقيعها �صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن‬ ‫�سلمان بن عبدالعزيز رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار ومعايل الدكتور عبدالعزيز بن حميي الدين‬ ‫خوجة وزير الثقافة والإعالم يف مكتب معاليه مبقر‬ ‫ال��وزارة يف الريا�ض‪ ..‬اتفاقية �شراكة لدعم برامج‬ ‫امل��ؤمت��ر ال��دويل الأول ل�ل�تراث العمراين يف الدول‬ ‫الإ�سالمية‪ ،‬وذلك ت�أكيد ًا للدور الرئي�سي للوزارة يف‬ ‫الدعم الإعالمي للم�ؤمتر وامل�شاركة يف �إ�صدار بع�ض‬ ‫مطبوعاته‪.‬‬ ‫وقد حتدّث �سمو رئي�س الهيئة عن �أهم ّية دور الإعالم‬ ‫يف امل�ؤمتر‪ ،‬وقال‪�« :‬إنّ امل�ؤمتر �سيكون حدث ًا بارز ًا ي�شهد‬ ‫�إقامة العديد من الفعاليات والأن�شطة املهمة واملتميزة‬ ‫التي ت�شارك فيها ع��دة جهات حكومية‪ ،‬و�سيكون‬ ‫للإعالم دور رئي�س يف �إبراز هذا امل�ؤمتر وا�ستثماره‬ ‫يف الت�أكيد على مكانة ال�تراث العمراين والتعريف‬ ‫بجهود الدولة يف العناية بالرتاث العمراين الوطني‪،‬‬ ‫والعمل على ت�أهيله ودجمه يف عملية التنمية‪ ،‬و�أن ما‬ ‫�سي�شهده امل�ؤمتر من �أن�شطة وفعاليات يف املناطق �سواء‬ ‫الفعاليات الرتاثية �أو فعاليات (يوم الرتاث) الذي‬ ‫�سيقام يف املدار�س واجلامعات �أو غريها يتطلب تغطية‬ ‫�إعالمية وا�سعة ومهنية وجهد ًا كبري ًا من الزمالء يف‬ ‫وزارة الإعالم‪ ،‬نثمنه ونقدره كثري ًا»‪.‬‬ ‫جهود متكاملة‬

‫وقد ن�صت بنود االتفاقية بني الهيئة والوزارة على قيام‬ ‫الهيئة بتويل �أمانة امل�ؤمتر‪ ،‬وتنفيذ احلمالت الإعالنية‬ ‫والإعالمية للم�ؤمتر‪ ،‬وتنظيم وتن�سيق كل الأعمال‬ ‫التح�ضريية للم�ؤمتر‪ .‬فيما ن�صت بنود االتفاقية من‬ ‫جانب الوزارة على توليها ترتيب دعوة و�سائل الإعالم‬ ‫املختلفة ودعوة وترتيب ح�ضور و�سائل الإعالم الأجنبية‬ ‫لتغطية هذا امل�ؤمتر‪ ،‬وا�ست�ضافة �صحفيني من الدول‬ ‫الإ�سالمية امل�شاركة يف امل�ؤمتر‪ ،‬و�إعداد برامج جوالت‬ ‫وزيارات �إعالمية يف مناطق اململكة‪ ،‬و�إ�سهام قنوات‬ ‫التلفزيون ال�سعودي والإذاعات ال�سعودية ووكالة الأنباء‬ ‫يف تغطية �أح��داث امل�ؤمتر‪ ،‬والنقل املبا�شر جلل�سات‬

‫وفعاليات امل�ؤمتر على القناة الثقافية‪ ،‬والإ�سهام يف‬ ‫دعم الكتاب امل�صور عن الرتاث العمراين يف اململكة‪،‬‬ ‫يو�ضع عليه �شعار امل�ؤمتر و�شعار الوزارة‪.‬‬ ‫مبادرة �إعالمية‬

‫م��ن جانبها‪ ،‬و�ضمن جتهيزاتها امل�ب� ّك��رة‪ ،‬أ�طلقت‬ ‫الهيئة حملة �إعالم ّية وا�سعة بهدف التعريف بامل�ؤمتر‬ ‫و�أوراق��ه العلمية واملتحدثني فيه‪ ،‬وما �سي�شهده من‬ ‫فعاليات و�أن�شطة وذلك عرب ‪ 18‬ن�شرة �إعالنية موزعة‬ ‫على عدد من ال�صحف املحلية‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل عدد‬ ‫من الإعالنات التلفزيونية‪ ،‬ال�ستثمار هذه املنا�سبة‬ ‫من �أجل رفع الوعي ب�أهمية الرتاث العمراين ودوره‬ ‫الثقايف واالقت�صادي‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل التعريف بالربامج‬ ‫وامل�شاريع التي تعمل الهيئة على تنفيذها يف جمال‬ ‫الرتاث العمراين‪ ،‬والتي �ساهمت يف حتويل الرتاث‬ ‫العمراين الوطني من جم ّرد �أبنية قدمية �آيلة لل�سقوط‬ ‫�إىل جمال ثقايف اجتماعي ح�ضاري تنموي مي�ضي يف‬ ‫النمو وقابل لال�ستثمار‪.‬‬ ‫بوابة التفاعل لأجل النجاح‬

‫كما د�شنت الهيئة العامة لل�سياحة والآث��ار ــ �ضمن‬ ‫جهودها الإع�لام�ي��ة ـ�ـ امل��وق��ع الإل �ك�تروين الر�سمي‬ ‫للم�ؤمتر ال��دويل الأول للرتاث العمراين يف الدول‬ ‫الإ�سالمية‪ ،‬على ال�شبكة الدول ّية للمعلومات «الإنرتنت»‬ ‫باللغتني العربية والإجنليزية (‪http://www.‬‬ ‫‪)islamicurbanheritage.org.sa‬‬ ‫وي�ؤدي املوقع دوره يف التعريف بامل�ؤمتر و�إتاحة الفر�صة‬ ‫للم�شاركة فيه من جميع الدول الإ�سالمية‪ ،‬حيث ي�شمل‬ ‫املعلومات املتعلقة بهذا احلدث املهم‪ ،‬كما ي�شتمل على‬ ‫عدد من الأخبار والتقارير املتعلقة بالرتاث العمراين‪.‬‬ ‫ويحتوي على �صفحة خا�صة بامل�ؤمتر ومواقع الرتاث‬

‫جائزة علمية جديدة يف جمعية التاريخ والآثار اخلليجية  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫موقع امل�ؤمتر يف �شبكة االنرتنت‬

‫ال�سعودية‪ ،‬و�صور من الرتاث‪ ،‬ورعاة امل�ؤمتر‪ ،‬والروابط‬ ‫ذات العالقة‪.‬‬ ‫�شعار يركز على �أهم مالمح العمارة يف ع�رص‬ ‫النه�ضة الإ�سالمية‬

‫وقد جاء �شعار امل�ؤمتر على درجة كبرية من ا إلبداع‬ ‫تتنا�سب مع �أهمية ونوعية احلدث‪ ،‬والذي ا�ستطاع‬ ‫اختزال �أبعاد ال�تراث العمراين‪ ،‬والأب�ع��اد الدولية‬ ‫واملحلية للم�ؤمتر‪ ،‬وعرب عن ارتباط الق�ض ّية املعن ّية‬ ‫باملا�ضي امل�شرق‪ ..‬كل هذا ج�سده ال�شعار الذي �صممه‬ ‫الفريق الفني ب�إدارة الت�سويق يف الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث��ار‪ ،‬حيث قال ح�سام املجلي مدير الفريق‪�« :‬إن‬ ‫فكرة �أي �شعار ال ت�أتي وليدة اللحظة‪ ،‬بل هي نتاج‬ ‫لدرا�سة وبحث �شامل و�أفكار و�أعمال ت�صاميم مبنية‬ ‫على �أ�س�س مهنية وت�سويقية لربط املفهوم لل�شعار‬ ‫باحلدث امل��راد ت�صميم �شعاره»؛ لأنّ ال�شعار يعترب‬ ‫�أح��د نتائج دمج خ�برات الهيئة يف هذا اجلانب مع‬ ‫القطاع اخلا�ص‪ ،‬الذي ميثله املركز التنموي للدعاية‬

‫والإعالن بتوجيهات مبا�شرة من �سمو رئي�س الهيئة‬ ‫وحتت �إ�شراف الدكتور في�صل املبارك املدير التنفيذي‬ ‫للم�ؤمتر‪.‬‬ ‫وقد اعتمدت فكرة ال�شعار الأ�سا�سية على القو�س يف‬ ‫البناء (‪ )Arch Pointed‬ال��ذي يعترب �أحد‬ ‫�أهم مالمح العمارة يف ع�صر النه�ضة الإ�سالمية‪.‬‬ ‫كما يحتوي ال�شعار على العديد من الأبعاد املهمة لبيان‬ ‫تعدد جماليات الرتاث الإ�سالمي بتنوعها على امتداد‬ ‫العامل الإ�سالمي الكبري يف جميع القارات‪.‬‬ ‫ويتجلى و�ضوح ذلك يف تقاطع جمموعة من الأقوا�س‬ ‫امللونة يف تنا�سق وان�سجام‪ ،‬كما يرمز ال�شعار �إىل‪:‬‬ ‫وح��دة العامل الإ�سالمي وت�ضامنه يف رب��ط الألوان‬ ‫والأقوا�س‪ ،‬و�إبراز الرقم واحد ك�أحد مكونات ال�شعار‬ ‫ليعرب عن امل�ؤمتر ك�أول م�ؤمتر �إ�سالمي‪ ،‬و�إبراز حرف‬ ‫( �أ ) ك�أول احلروف العربية الأبجدية‪ ،‬و�إبراز حرف‬ ‫(‪� )A‬إ�شارة �إىل ا�ستخدام بع�ض الدول الإ�سالمية‬ ‫للأحرف الالتينية‪.‬‬

‫ ‪� 38‬أ�سرة منتجة تعيد عبق املا�ضي يف مهرجان �أمانة الريا�ض للرتاث  ‬

‫ ‬


‫حوار‬

‫‪11‬‬

‫وكيل �أمانة منطقة الأح�ساء لـ»�سياحة و�آثار»‪:‬‬

‫�أمانة املنطقة‪ ،‬والهيئة العامة لل�سياحة والآثار‬

‫ت�ستخرجان تاريخ الأح�ساء‬ ‫من حتت الأر�ض‬ ‫للأح�ساء تاريخ عريق يرجع �إىل‬ ‫‪� 4000‬سنة قبل امليالد‬

‫••حوار‪� :‬أحمد الواكي‬

‫�إذا زرت منطقة الأح���س��اء‪ ،‬ف�سوف ي�لازم��ك �س�ؤال‬ ‫م�ستمر‪� :‬أهي خ�ضراء �أم �صحراء؟‬ ‫هي خ�ضراء بب�ساتينها وينابيعها املتدفقة وواحاتها‬ ‫املنت�شرة‪ ،‬و�صحراء بدهنائها وربعها اخلايل ال�شا�سع‬ ‫املرتامي الأط��راف‪ ،‬ولكنها ‪ -‬ب�صحرائها وخ�ضرائها‬ ‫ ال تنفك تبدو مثل عرو�س ّ‬‫تو�شحت ب�أبهى الألوان يف‬ ‫يوم زفافها‪ ،‬لت�ستقبل زوارها بن�ضرة احلا�ضر وبهائه‪،‬‬ ‫وتودعهم بروعة التاريخ وعبقه‪.‬‬ ‫تقع منطقة الأح�ساء يف الركن اجلنوبي ال�شرقي للمملكة‬ ‫العربية ال�سعودية‪ ،‬وتتكون من عدة مدن �أهمها حا�ضرة‬ ‫الأح�ساء التي ت�ضم الهفوف واملربز‪ ،‬والأح�ساء �أكرب‬ ‫املناطق ال�سعودية م�ساح ًة‪� ،‬إذ يبلغ �إجمايل م�ساحتها‬ ‫‪ 536,000‬كلم مربع‪� ،‬أي ما يقارب ربع م�ساحة اململكة‬ ‫تقريب ًا‪ ،‬ويبلغ عدد �سكانها �أكرث من ‪ 1,300,000‬ن�سمة‬ ‫بح�سب �إح�صاء عام ‪� ،2007‬أم��ا املناخ فيكون جاف ًا‬ ‫وحار ًا يف ال�صيف‪ ،‬وبارد ًا ممطر ًا يف ال�شتاء‪ ،‬وللأح�ساء‬ ‫مكانتها يف ال�صناعة والتجارة والزراعة وخا�صة زراعة‬ ‫النخيل‪ ،‬حيث حتوي �أكرث من مليوين نخلة تنتج جمموعة‬ ‫من �أف�ضل �أنواع التمور يف العامل‪.‬‬ ‫ن�شرة «�سياحة و�آث��ار» �أرادت �أن تدخل الأح�ساء من‬ ‫�أب��واب�ه��ا‪ ،‬لتتعرف م��ن خ�لال وكيل �أمانتها للتعمري‬ ‫وامل�شاريع املهند�س عادل بن حممد امللحم على مميزاتها‬ ‫ال�سياح ّية‪ ،‬وتتلم�س عن قرب امل�شاريع ال�سياحية القائمة‬ ‫فيها‪ ،‬فكانت بداية احلوار بهذا ال�س�ؤال التقليدي‪:‬‬ ‫•‪ -‬مهند�س عادل‪ ..‬مباذا تتم ّيز الأح�ساء‬ ‫عن باقي مناطق اململكة؟‬ ‫�أو ًال من حيث الرتاث‪ ،‬تتم ّيز الأح�ساء بتاريخها العريق‬ ‫الذي يرجع �إىل ‪� 4000‬سنة قبل امليالد‪ ،‬حيث تناوبت‬ ‫على املنطقة ح�ضارات عدة �سواء يف الإ�سالم �أو ما قبله‪،‬‬ ‫وقد �أثرت هذه احل�ضارات على منو املدينة وتطورها‬ ‫اجتماعي ًا بح�سب الع�صور التي مرت عليها‪.‬‬ ‫كما تتم ّيز الأح�ساء مبناخها املعتدل‪ ،‬وانت�شار مغاراتها‬ ‫الباردة �صيف ًا والدافئة �شتا ًء‪ ،‬وكذلك واحات النخيل‬ ‫التي ا�ستوطنتها القبائل‪ ،‬لوفرة مياهها و�إ�شرافها على‬

‫�ألوان املباين يف �شفا الطائف  ‬

‫البحر‪� ،‬أما جغرافي ًا فتقع الأح�ساء قرب �أكرب �صحراء‬ ‫يف العامل وهي �صحراء الربع اخلايل‪ ،‬وبالتايل ف�إن موقع‬ ‫املنطقة �أعطاها تنوع ًا طبيعي ًا يحمل جميع م�ؤهالت‬ ‫املدينة ال�سياحية املتكاملة‪.‬‬ ‫وللأح�ساء عمارتها الرتاثية اخلا�صة املت�أ�صلة يف نفو�س‬ ‫�سكانها‪ ،‬و�أ�سواقها ال�شعبية التي ت�ضم جميع احلرف‬ ‫اليدوية وجتذب ال�سياح من دول العامل عموم ًا واخلليج‬ ‫العربي خ�صو�ص ًا‪ ،‬كما تتم ّيز الأح�ساء باهتمامها الكبري‬ ‫برتبية اخليول العربية الأ�صيلة واحتوائها على العديد‬ ‫من الإ�سطبالت لرعايتها وتدريبها‪.‬‬ ‫•‪ -‬ما �أب��رز امل��واق��ع وامل��ع��امل التاريخية‬ ‫والأثرية يف املنطقة؟‬ ‫ي��وج��د يف الأح �� �س��اء ال�ك�ث�ير م��ن امل��واق��ع التاريخية‬ ‫والإ�سالمية ومواقع ال تزال حتت الأر�ض‪ ،‬وتعمل �أمانة‬ ‫الأح�ساء بالتعاون مع الهيئة العامة لل�سياحة والآثار على‬ ‫التنقيب عنها واكت�شافها‪ ،‬كما �أن مدينة الهفوف وحدها‬

‫م�سجد جواثا‪ ،‬وق�رص �إبراهيم‬ ‫الأثري‪ ،‬و�سوق القي�رصية‪،‬‬ ‫وميناء العقري‪ ..‬من �أبرز‬ ‫املعامل الأثرية يف الأح�ساء‬

‫حتتوي على �أكرث من ‪ 30‬موقع ًا تاريخي ًا‪ ،‬والأح�ساء ككل‬ ‫ت�ضم �أكرث من ‪ 100‬موقع و�أبرزها ق�صر �إبراهيم الأثري‬ ‫يف �شمال الكوت‪ ،‬و�سوق القي�صرية الذي يعود تاريخه‬ ‫�إىل �أكرث من ‪ 500‬عام‪ ،‬ومن املواقع التاريخية �أي�ض ًا يف‬ ‫الأح�ساء ميناء «العقري» وهو �أول ميناء �سعودي‪.‬‬ ‫•‪ -‬ما �أهم امل�شاريع ال�سياحية القائمة يف‬ ‫الأح�ساء؟‬ ‫هناك عدة م�شاريع �سياحية متم ّيزة نقوم بتنفيذها‬ ‫يف الأح�ساء‪ ،‬حيث نعمل حالي ًا على �إعادة ت�أهيل �سوق‬ ‫القي�صرية ب�شكله التاريخي املعهود‪ ،‬با�ستخدام نف�س‬ ‫الروح وامل��واد القدمية يف بنائه‪ ،‬خا�صة بعد �أن د ّمره‬ ‫حريق كبري ن�شب فيه منذ �أربع �سنوات‪ ،‬وقد مت �إجناز‬ ‫‪ %90‬من امل�شروع حتى الآن‪.‬‬ ‫وهناك �أي�ض ًا درا�سة كاملة لإعادة ت�أهيل و�سط الهفوف‬ ‫مبواقعها الأثرية مثل مدر�سة الهفوف الأوىل‪ ،‬وهي �أول‬

‫مدر�سة يف العهد ال�سعودي‪ ،‬والتي تتلمذ يف �صفوفها‬ ‫العديد من الأم��راء و�أ�صحاب ال�سمو وال��وزراء‪ ،‬و�أهم‬ ‫ال�شخ�صيات البارزة وامل�س�ؤولني يف اململكة‪ ،‬وهناك خطة‬ ‫جلعلها متحف ًا بعد االنتهاء من جتديدها‪.‬‬ ‫كما نعمل حالي ًا على تطوير وحتديث ميناء العقري‬ ‫التاريخي يف الأح�ساء نظر ًا لأهميته اال�سرتاتيجية‬ ‫والتجارية‪ ،‬حيث ي�ضم امل�شروع جانبني‪ :‬الأول يت�ضمن‬ ‫�شراكة �أم��ان��ة الأح�ساء مع الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار يف �إن�شاء مدينة �سياحية ترفيهية على �شاطئ‬ ‫العقري‪ ،‬وهذا امل�شروع و�صل �إىل مرحلة متقدمة‪ ،‬حيث‬ ‫انتهت الدرا�سة ب�أكملها ونحن الآن يف طور االتفاق مع‬ ‫امل�ستثمر‪� ،‬أما اجلانب الثاين فتعمل الأمانة على تطوير‬ ‫�شاطئ العقري ال�سياحي الفتتاحه �أمام النا�س بطول ‪18‬‬ ‫كم تقريب ًا‪ ،‬وقد قطعنا فيه �شوط ًا كبري ًا‪.‬‬ ‫وهناك م�شاريع �إعادة ت�أهيل الق�صور والأماكن الأثرية‬ ‫ومن �أهمها م�سجد جواثا‪ ،‬وهو ثاين م�سجد �أقيمت‬ ‫فيه �صالة اجلمعة يف الإ�سالم بعد امل�سجد النبوي يف‬ ‫املدينة املنورة‪ ،‬وقد متت �إعادة ت�أهيل هذا امل�سجد الآن‬ ‫بال�صورة القدمية التي كان عليها‪ ،‬كما اهتممنا ب�إن�شاء‬ ‫املدن الرتاثية‪ ،‬حيث �سعت �أمانة الأح�ساء �إىل �إن�شاء‬ ‫مدينة تراثية م�صغرة �ضمن متنزه الأح�ساء تت�ألف من‬

‫ �أمانة الطائف تبد�أ يف تنفيذ املرحلة الأوىل لتح�سني وتطوير طريق املطار  ‬

‫حي قدمي ي�ضم ‪ 40‬بيت ًا تراثي ًا بخدماته‪ ،‬وت�سعى الأمانة‬ ‫�إىل حتويل هذه البيوت �إىل نزل بيئية و�شقق مفرو�شة‬ ‫تراثية متكاملة‪ ،‬يعي�ش القاطن فيها الأجواء التقليدية‬ ‫التي كانت يف ال�سابق‪� ،‬سواء على م�ستوى اجلل�سات �أو‬ ‫املقاهي �أو الطعام‪.‬‬ ‫كما �أن�ش�أت الأمانة الكثري من احلدائق ال�سياحية مثل‬ ‫حديقة امللك فهد وحديقة الأح�ساء التي تعترب �إحدى‬ ‫�أك�بر حدائق اململكة‪ ،‬حيث تبلغ م�ساحتها ‪� 500‬ألف‬ ‫مرت مربع‪ ،‬وجم ّهزة ب�أف�ضل تقنيات احلدائق العاملية‪،‬‬ ‫وت�ضم �أكرب نافورة يف العامل بطول ‪400‬م وارتفاع ‪80‬م‬ ‫يف الهواء‪ ،‬وتتناغم هذه النافورة مع امل�ؤثرات ال�صوتية‬ ‫اجلميلة‪ ،‬وتُراعى فيها الأنغام الرتاثية �إ�ضافة �إىل‬ ‫الأنا�شيد الوطنية‪ ،‬حيث متتزج الأنغام مع عر�ض رموز‬ ‫اململكة العربية على �شا�شات ليزرية �ضخمة و�سط‬ ‫النافورة‪ ،‬كما ت�ضم احلديقة معر�ض ًا خا�ص ًا عن �أنواع‬ ‫النخيل يف مناطق اململكة‪ ،‬وكذلك �سيتم و�ضع �ألعاب‬ ‫ريا�ضية جلميع م�ستويات العمرية وخا�صة الأطفال‬ ‫وال�شباب‪ ،‬وهناك �أن�شطة ميكن ممار�ستها يف احلديقة‬ ‫كالتخييم و�أماكن القراءة والتزلج‪ ،‬و�سريى هذا امل�شروع‬ ‫النور قريب ًا خالل الأ�شهر الأربعة القادمة‪ ،‬حيث مت‬ ‫�إجناز �أكرث من ‪ %80‬من امل�شروع‪.‬‬

‫ ركاز العقاريـة تطرح‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪10‬‬

‫امللف‬

‫تقودها اجلامعات واملحافظات و�أجهزة التنمية ال�سياحيّة‬

‫تظاهرة الرتاث العمراين تعم جميع مناطق اململكة‬ ‫خالل �أيام قليلة‪� ،‬سوف ت�صبح مفردة «الرتاث العمراين» واحدة من الالزمات ال�سياحية‬ ‫ال�شهرية‪ ،‬وعندما ي�صبح ال�شيء «�شهرياً» يف لغة ال�سياحة‪ ،‬فهذا يعني ‪� -‬ضمنياً ‪� -‬أن �شهرته‬ ‫امتدت حتى نطقت بها اللغة الثقافية‪ ،‬واالجتماعية‪ ،‬واالقت�صادية �أي�ضاً‪.‬‬ ‫العجب يف هذا‪ ،‬فكل فعاليات الرتاث العمراين ‪ -‬مب�شيئة اهلل ‪� -‬ستكون حا�ضرة يف جميع‬ ‫مناطق اململكة‪ ،‬و�سوف تلتقي جميعها حتت مظلة امل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين‬ ‫يف الدول الإ�سالمية‪ ،‬ولن تقت�صر امل�شاركات على فعاليات امل�ؤمتر واملعر�ض امل�صاحب له يف‬ ‫مدينة الريا�ض‪ ،‬بل �ست�شهد بقية مناطق اململكة فعاليات ثقافية و�سياحية منوعة ومتزامنة‬ ‫مع امل�ؤمتر الأول من نوعه‪.‬‬ ‫ت�صوير‪ :‬عبداهلل الربيه‬ ‫العا�صمة‬

‫يف الريا�ض‪ ،‬تنظم الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‬ ‫املعر�ض الرئي�س امل�صاحب لفعاليات امل�ؤمتر‪ ،‬الذي‬ ‫�ستتخلله عرو�ض لل�شركات وامل�ؤ�س�سات املحلية‬ ‫والدولية يف فندق �إنرتكونتيننتال خالل الفرتة ‪23‬‬ ‫ ‪ 28‬مايو ‪ ،2010‬ومعر�ض احلرف وال�صناعات‬‫اليدوية للرتاث العمراين‪ ،‬حيث تقدم خالله عرو�ض‬ ‫حية للبناء والزخرفة بالطرق الرتاثية يف �ساحة‬ ‫جامعة الأمري �سلطان على طريق �أبي بكر ال�صديق‬ ‫يف �شمال الريا�ض‪.‬‬ ‫كما تنظم �أمانة مدينة الريا�ض اخليمة ال�شعبية‬ ‫للفنون والأم�سيات الرتاثية‪ ،‬التي ت�شمل عرو�ض ًا‬ ‫متنوعة للفنون ال�شعبية الرتاثية‪ ،‬وتقيم (�أر�سيكا)‪،‬‬ ‫بالتعاون مع الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‪ ،‬معر�ض‬ ‫روائع الرتاث الإ�سالمي يف املتحف الوطني‪ ،‬وتعر�ض‬ ‫خالله �صور ًا فوتوغرافية للرتاث العمراين‪.‬‬ ‫جدة‬

‫وحتت�ضن حمافظة جدة فعاليات منوعة ت�صاحب‬ ‫عقد امل�ؤمتر‪ ،‬حيث يقام �أ�سبوع الرتاث العمراين يف‬ ‫جامعة امللك عبدالعزيز‪ .‬كما تنظم الهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآث��ار و�أمانة حمافظة جدة يف الفرتة‬

‫نف�سها معر�ض ال�ت�راث العمراين مبنطقة جدة‬ ‫التاريخية مقابل بيت �أبو �صفية وبيت الب�سيوين‪،‬‬ ‫ال��ذي يحوي جناح الفنون املرئية الفوتوغرافية‬ ‫والت�شكيلية‪ ،‬وجناح احلرف وال�صناعات اليدوية‬ ‫للرتاث العمراين‪ ،‬وجناح البناء والزخرفة بالأ�ساليب‬ ‫والطرق الرتاثية‪ ،‬وجناح الأ�سر املنتجة‪ ،‬وجناح‬ ‫القطع الرتاثية والأثرية‪ ،‬و�ساحة عرو�ض الفنون‬ ‫ال�شعبية‪ ،‬وجناح عرو�ض الأزي��اء الرتاثية‪ ،‬وجناح‬ ‫مقتنيات الرتاث العمراين‪.‬‬ ‫كما تنظم الغرفة التجارية ال�صناعية يف جدة‬ ‫وجهاز التنمية ال�سياحية يف منطقة مكة املك ّرمة‬ ‫ندوة اال�ستثمار يف الرتاث العمراين يف مقر الغرفة‬ ‫التجارية ال�صناعية يف يوم ‪ 24‬مايو ‪.2010‬‬ ‫املدينة املنورة والأح�ساء‬

‫كما تنظم اجلامعة الإ�سالمية باملدينة املنورة �أ�سبوع‬ ‫الرتاث العمراين بكلية الآداب‪ ،‬فيما تنظم الهيئة‬ ‫العامة لل�سياحة والآثار بالتن�سيق مع متعهد معتمد‬ ‫معر�ض الرتاث العمراين يف �سكة احلديد يف املدينة‬ ‫املنورة‪ ،‬ويتزامن معه معر�ض احلرف وال�صناعات‬ ‫اليدوية يف بلدة العال القدمية‪.‬‬ ‫ويف حمافظة الأح�ساء‪ ،‬تنظم جامعة امللك في�صل‬ ‫�أ�سبوعا للرتاث العمراين‪ ،‬يت�ضمن العديد من‬ ‫املحا�ضرات وور���ش العمل عن ال�تراث العمراين‪،‬‬ ‫كما �ستُقام م�سابقة للت�صوير الفوتوغرايف ورحالت‬ ‫�سياحية لطلبة اجلامعة �إىل مواقع الرتاث العمراين‪،‬‬ ‫�إىل جانب �إقامة معر�ض لر�سوم الطالب يخت�ص‬ ‫بالرتاث العمراين الإ�سالمي يف املدار�س الثانوية يف‬ ‫املحافظة‪ ،‬بتنظيم من فرع وزارة الرتبية والتعليم‬ ‫يف الأح�ساء يف الفرتة ذاتها‪.‬‬ ‫كما تنظم الهيئة العامة لل�سياحة والآث��ار معر�ض‬ ‫الرتاث العمراين يف (ق�صر �إبراهيم)‪ ،‬الذي يحوي‬ ‫جناح ًا للفنون املرئية الفوتوغرافية والت�شكيلية‪،‬‬ ‫و�آخ��ر ملقتنيات ال�تراث العمراين‪ ،‬وثالث ًا للحرف‬ ‫وال�صناعات اليدوية يف الفرتة نف�سها‪.‬‬

‫الذي �سيحفل بالعديد من املحا�ضرات وور�ش العمل‬ ‫وامل�سابقات املتعلقة بالرتاث العمراين‪ ،‬بينما حتت�ضن‬ ‫دومة اجلندل معر�ض الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‬ ‫للرتاث العمراين يف ال�ساحة التاريخية و�سط املدينة‬ ‫طيلة �أيام امل�ؤمتر‪.‬‬ ‫يف حني تنظم �أمانة منطقة تبوك معر�ض «الرتاث‬ ‫العمراين يف �سكة حديد احلجاز»‪ ،‬وت�شارك بجناح وزارة‬ ‫ال�ش�ؤون البلدية والقروية‪ ،‬والذي ي�شهد جل�سات متنوعة‬ ‫وور�ش عمل وحما�ضرة عن «نظرة عامة للرتاث العمراين‬ ‫مبنطقة تبوك» يف جامعة الأمري فهد بن �سلطان‪.‬‬ ‫وتقيم الإدارة العامة للرتبية والتعليم يف املنطقة‬ ‫معار�ض فنية وزيارات ملناطق الرتاث العمراين (البلدة‬ ‫القدمية)‪ ،‬وم�سابقة عن املواقع العمرانية الرتاثية‪،‬‬ ‫ومعر�ض العرو�ض الفنية وال�صور الرتاثية‪ ،‬ومعر�ض‬ ‫املقتنيات الأثرية يف املعر�ض الدائم‪.‬‬

‫ال�شمال‬

‫كما �سيكون ملنطقة اجل��وف ن�صيب م��ن التظاهرة‬ ‫الثقافية‪ ،‬حيث تنظم جامعتها �أ�سبوع الرتاث العمراين‪،‬‬

‫بدبي  ‬

‫ العثيم مول يطلق �أكرب مهرجان للت�سوق حتت �شعار «بالربيع ربع م�شرتياتك علينا»  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫كما تنظم جامعة تبوك معر�ض ًا لل�صور الفوتوغرافية من‬ ‫تراث املنطقة يف حمطة ال�سكة احلديد ومعر�ض ر�سوم‬ ‫ت�صويرية من تراث املدينة يف املوقع ذاته‪ ،‬وحما�ضرة‬ ‫حول «العمارة الإ�سالمية»‪ ،‬ورحالت طالبية لعدد من‬ ‫املواقع الرتاثية‪ ،‬فيما تنظم كلية التقنية بتبوك حما�ضرة‬ ‫بعنوان «درا�سة لإيجاد هوية معمارية ملدينة تبوك»‪� ،‬إىل‬ ‫جانب تنظيم جمعية الثقافة والفنون م�سابق ًة يف الر�سم‬ ‫عن الرتاث العمراين وم�سابقة القلم الذهبي للمقال‬ ‫الأثري‪ ،‬وم�سابقة يف الت�صوير الفوتوغرايف‪.‬‬ ‫اجلنوب‬

‫ويف جازان تقيم جامعة جازان �أ�سبوع الرتاث العمراين‪،‬‬ ‫الذي �سيت�ضمن رحالت �سياحية ملواقع الرتاث العمراين‬ ‫وم�سابقات و�أن�شطة ثقافية متعددة‪.‬‬ ‫ويف منطقة ع�سري تنظم جامعة امللك خالد ب�أبها �أ�سبوع‬ ‫الرتاث العمراين‪ ،‬يف حني تقيم الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار معر�ض الرتاث العمراين يف قرية املفتاحة طيلة‬ ‫�أيام امل�ؤمتر‪� ،‬إىل جانب احتفالية مدار�س اململكة الثانوية‬ ‫ب��ال�تراث ال�ع�م��راين‪ ،‬وي�شهد ق�صر �شربا التاريخي‬ ‫بالطائف معر�ض الرتاث العمراين بتنظيم الهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآثار‪ ،‬ي�صاحب ذلك �إقامة �أ�سبوع الرتاث‬ ‫العمراين يف جامعة الطائف‪.‬‬ ‫الق�صيم‬

‫ويف الق�صيم تنظم الكلية التقنية يف عنيزة �أ�سبوع‬ ‫الرتاث العمراين‪ ،‬فيما �ستنظم الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار معر�ض احلرف وال�صناعات اليدوية يف مركز‬ ‫احلرف اليدوية يف بريدة خالل فرتة فعاليات امل�ؤمتر‪،‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل معر�ض الرتاث العمراين يف �سوق امل�سوكف‬ ‫يف عنيزة يف الفرتة ذاتها‪.‬‬ ‫فيما تقيم الإدارة العامة للرتبية والتعليم يف الق�صيم‬ ‫احتفالية مدار�س الق�صيم بالرتاث العمراين التي ت�شمل‬ ‫جميع املدار�س التعليمية ومبراحلها املختلفة‪.‬‬

‫ �إطالق مبادرة ال�سياحة لتح�سني‬


‫العا�صمة‬

‫‪13‬‬

‫وتـوجها الإبداع‬ ‫مدينة �صنعتها الإرادة ّ‬

‫«ملتقى الوطن» �شعار الهوية ال�سياحية ملدينة الريا�ض‬

‫الريا�ض‪ ..‬مدينة �صنعتها الإرادة والعزمية‪ ،‬وج ّملتها يد الإبداع لتكون عا�صمة لأكرب‬ ‫دُول اجلزيرة العربية‪ ،‬وا�ستح ّقت �أن تكون‪.‬‬ ‫الريا�ض‪ ..‬جم ٌع مفرده رو�ضة‪ ،‬والرو�ضة حيث يلتقي املاء‪ ،‬وحيث يلتقي الوطن‪.‬‬ ‫•الريا�ض‪ ..‬من اختار لها هذا اال�سم؟‬ ‫••�سياحة و�آثار ‪ -‬الريا�ض‬

‫تتمتّع عا�صمة اململكة العربية ال�سعودية بقدرات‬ ‫ا�ستيعاب ّية عالية‪ ،‬ن��در �أن جت��د مثلها يف حميطها‬ ‫العربي والآ�سيوي‪ ،‬حيث ت�ستقبل الريا�ض �أكرب جت ّمع‬ ‫من الأيدي العاملة يف املنطقة‪ ،‬و�أكرب قطاع خا�ص يف‬ ‫املحيط العربي‪ ،‬و�أكرب مركز للت�س ّوق والإقامة‪ ،‬و�أما يف‬ ‫جانب ال�سياحة‪ ،‬ف�إنها تت�ضمن �أكرب طاقة ا�ستيعاب ّية‬ ‫يف جمال الإيواء ال�سياحي‪ ،‬فهي حتتوي على عدد كبري‬ ‫من املنتجعات ال�سياح ّية واحلدائق و�أماكن الرتفيه‬ ‫املتعددة‪ ،‬وفيها قائمة ال تكاد حت�صى من املطاعم‬ ‫الفاخرة واملتن ّوعة‪ ،‬وت�ست�ضيف موا�سم ثقاف ّية وتراث ّية‬ ‫فريدة ومتن ّوعة‪.‬‬ ‫عا�صمة بهذا احلجم‪ ..‬تعني الكثري لأبناء الوطن‪،‬‬ ‫فهي منارتهم‪ ،‬وهي «ملتقاهم»‪ ..‬لذا جاء �شعار الهو ّية‬ ‫ال�سياح ّية للمدينة الذي احتفلت به م�ؤخر ًا و�أطلقه جهاز‬ ‫التنمية ال�سياحية مبنطقة الريا�ض حتت عنوان (ملتقى‬ ‫الوطن) برعاي ٍة من �صاحب ال�سمو الأمري عبدالعزيز‬ ‫بن عياف �آل مقرن �أمني منطقة الريا�ض ورئي�س جمل�س‬ ‫التنمية ال�سياحية باملنطقة‪.‬‬ ‫مهرجان الربيع‬

‫خ�لال حفل مهرجان الربيع‪� ،‬أق��ام جمل�س التنمية‬ ‫ال�سياح ّية معر�ض ًا تعريفي ًا للهوية يف مقر املهرجان‬ ‫يحوي عر�ض ًا خلطة التنمية ال�سياحية يف املنطقة و�أبرز‬ ‫براجمها وم�شاريعها امل�ستقبلية‪ ،‬ومت توزيع جمموعة من‬ ‫الهدايا للح�ضور خالل املهرجان‪ ،‬وقد بد�أ جهاز التنمية‬ ‫ال�سياحية حملته التعريفية بهوية الريا�ض اجلديدة‬ ‫ب�ه��دف تعريف امل��واط�ن�ين ورج ��ال الأع �م��ال بالهوية‬ ‫ال�سياحية ملنطقة الريا�ض وتفاعلهم مع �شعارها‪.‬‬ ‫ال�شوارع تزدان بال�شعار اجلديد‬

‫وق��د �أك��د املدير التنفيذي جلهاز التنمية ال�سياحية‬ ‫عبدالرحمن اجل�سا�س �أنه «�سيتم �إطالق حافلة �سياحية‬ ‫لزيارة �أه��م املعامل ال�سياحية يف العا�صمة‪ ،‬وكذلك‬ ‫عر�ض للخيول التي حتمل ال�شعار اجلديد‪ ،‬كما �سيتم‬ ‫تزيني ال�شوارع مبجموعة من الأعالم واللوحات التي‬ ‫حتمل �شعار هوية الريا�ض ال�سياحية» معرب ًا عن «�شكره‬ ‫وتقديره ل�سمو �أم�ين منطقة الريا�ض رئي�س جمل�س‬ ‫التنمية ال�سياحية باملنطقة على تد�شينه هذه احلملة‬ ‫وتد�شني جناح جمل�س التنمية ال�سياحية يف الريا�ض‬ ‫ب�شعاره اجلديد يف املهرجان»‪.‬‬ ‫�إنّ �أب��رز ما مييز م�شاركة جهاز التنمية ال�سياحية‬ ‫مبنطقة الريا�ض يف مهرجان الربيع ه��ذا العام هو‬ ‫انطالق الفاعلية امل�صاحبة للتعريف بالهوية ال�سياحية‬ ‫ملنطقة الريا�ض (ملتقى الوطن) من خالل افتتاح جناح‬ ‫خا�ص باجلهاز ا�ستمر طيلة �أيام املهرجان الذي �أ�صبح‬ ‫حدث ًا وفعالية مهمة تن�سجم مع �أهداف وتطلعات الهيئة‬ ‫املرتبطة بالتوعية والتثقيف ال�سياحي‪ ،‬واالهتمام بالبيئة‬ ‫واحلفاظ على املقومات ال�سياحية واملظهر احل�ضاري‬ ‫يف املواقع العامة»‪.‬‬ ‫تاريخ جند العريق‬

‫وعن هذه املنا�سبة املهمة واملحببة ل�سكان الريا�ض‬ ‫ق��ال الدكتور فهد اجل��رب��وع نائب الرئي�س امل�ساعد‬ ‫للت�سويق بالهيئة العامة لل�سياحة والآث��ار �إن «�شعار‬ ‫الهوية ال�سياحية للمنطقة الذي يحمل عنوان (ملتقى‬ ‫الوطن) والذي �أ�شرف على تنفيذه ح�سام املجلي املدير‬ ‫الفني ب�إدارة الت�سويق يرمز �إىل النخلة ك�أحد املقومات‬ ‫االقت�صادية ملنطقة الريا�ض»‪ ،‬م�شريا �إىل �أن «ا�ستخدام‬ ‫اللون الذهبي يف ال�شعار جاء كرمز للمكانة االقت�صادية‬ ‫التي ت�شكلها منطقة الريا�ض للمملكة بوجه عام كمركز‬

‫للثقل ال�سيا�سي واالقت�صادي»‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف �أن «عنا�صر ال�شعار مت ا�ستنباطها من كون‬ ‫الريا�ض عا�صمة للمملكة‪ ،‬وكذلك موقعها اجلغرايف‬ ‫الذي يتو�سطها‪ ،‬ولأنها املركز الرئي�سي للأعمال ومقر‬ ‫�أ�صحاب القرار‪ ،‬كما �أن الهوية اجلديدة ترمز �إىل تاريخ‬ ‫التوحيد وح�ضارة وتراث �أهل جند العريق‪ ،‬ومنها مت‬ ‫تكوين ال�شعار ب�شكل رمزي ي�صف نقطة اللقاء»‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل �أن «�أ�سلوب ال�شعار يعك�س الفخامة والرفاهية‬ ‫والتطور مع احلفاظ على حرفيتها العملية و�شخ�صيتها‬ ‫ال�صلبة»‪.‬‬ ‫�أما عن ال�سيفني والنخلة ف�إنهما «رمز اململكة و�شعارها‪،‬‬

‫ فندق الفي�صلية يت�سلم ‪ 39‬غرفة وجناح ًا باجلناح اجلنوبي اجلديد يف م�شروع كلف ‪ 187‬مليون ريال  ‬

‫ويظهر جلي ًا ا�ستخدامها يف مرافق ال��دول��ة‪ ،‬ف�شعار‬ ‫الريا�ض ا�ستوحى من رمز الدولة‪ ،‬كما تُعرف الريا�ض‬ ‫بطبيعتها ال�صحراوية ورمالها الذهبية‪ ،‬فانعكا�س �أ�شعة‬ ‫ال�شم�س الذهبية على الرمال يربز ويقوي ا�ستخدامنا‬ ‫للون الذهبي»‪.‬‬ ‫وكان �صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلمان بن عبدالعزيز‬ ‫�أمري منطقة الريا�ض‪ ،‬قد د�شن �شعار الهوية ال�سياحية‬ ‫للمنطقة على هام�ش االجتماع امل�شرتك ملجل�س منطقة‬ ‫الريا�ض وجمل�س التنمية ال�سياحية يف املنطقة الذي‬ ‫تر�أ�سه �سموه يف ال�شهر املا�ضي‪ ،‬بح�ضور الأمري �سلطان‬ ‫بن �سلمان رئي�س الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‪.‬‬

‫ �شركة فنادق (�أكور) العاملية‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪12‬‬

‫القافلة‬

‫�أمري حائل خماطبا ً امل�ستثمرين من خالل قافلة الإعالم ال�سياحي‪:‬‬

‫حب اخل�شوم ال يجلب ا�ستثماراً‪..‬‬ ‫َ‬ ‫تعالوا والآلة احلا�سبة يف �أيديكم!‬

‫نحتاج �إىل الإعالم‬ ‫التنموي واملطلوب‬ ‫م�ضاعفة اجلهد الإعالمي‬

‫الوجهة‪ :‬منطقة حائل‪.‬‬

‫الهدف‪ :‬ا�ستك�شاف املواقع ال�سياحية والأث��ري��ة يف‬ ‫املنطقة‪ ،‬وتعريف النا�س بها‪.‬‬ ‫العدد‪ :‬اثنان وثالثون �إعالمي ًا‪.‬‬ ‫كانت هذه هي بيانات قافلة الإعالم ال�سياحي الثامنة‪،‬‬ ‫وال�ت��ي ت��أت��ي �ضمن منهج الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث��ار يف �إ�شراك الإع�لام بكافة �أعمالها‪ ،‬و�ضمن‬ ‫خطتها للتعريف باملقومات والأن�شطة ال�سياحية يف‬ ‫مناطق اململكة املختلفة‪ ،‬و�إبرازها �أمام ال�سياح وعرب‬ ‫الإعالم‪.‬‬ ‫�سياحة و�آثار ‪ -‬خا�ص‬

‫ا�ستعد الإعالميون جيد ًا‪ ،‬وقاموا بتجهيز معداتهم‬ ‫خلو�ض جتربة �سياحية امتلأت بالزيارات واملغامرات‪،‬‬ ‫وبالإثارة �أي�ضا‪.‬‬ ‫أ‬ ‫ت�ض ّمنت الرحلة التي ا�ستمرت ع�شرة �يام برامج عمل‬ ‫يومية تغطي منطقة حائل مبحافظاتها (ال�شنان‪،‬‬ ‫وبقعاء‪ ،‬والغزالة‪ ،‬جبة) من خالل لقاءات �إعالمية‬ ‫مع �سمو �أمري املنطقة واملحافظني‪ ،‬وم�س�ؤويل �أجهزة‬ ‫ال�سياحة وامل�ستثمرين يف املجال ال�سياحي‪.‬‬ ‫وق��د �شاركت القافلة �أي�ض ًا يف تغطية املهرجانات‬ ‫والفعاليات ال�سياحية املقامة خالل �إجازة منت�صف‬ ‫الف�صل الدرا�سي الثاين لهذا العام‪ ،‬وقامت بزيارة‬ ‫امل�شاريع والقرى ال�سياحية‪ ،‬والتعرف على املقومات‬ ‫ال�سياحية التي ت�ضمها املنطقة‪.‬‬ ‫الإعالم �أهم و�سائل التحفيز ال�سياحي‬

‫يف ت�صريح �صحفي ع��ن القافلة‪ ،‬ق��ال مدير عام‬ ‫الإعالم والعالقات العامة يف الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث��ار الأ�ستاذ ماجد ال�شدي‪ :‬لقد �أطلقت الهيئة‬ ‫الرحلة الثامنة للقافلة بالتزامن مع �إجازة منت�صف‬ ‫الف�صل الدرا�سي الثاين لهذا العام؛ وذلك بهدف‬ ‫دعم ال�سياحة الوطنية‪ ،‬و�إبراز املقومات ال�سياحية‬ ‫يف املناطق‪ ،‬وحتفيز ال�سياح لزيارة املواقع واملناطق‬

‫قافلة الإعالم ال�سياحي‬ ‫ت�ستك�شف مقومات ال�سياحة‬ ‫بحائل‬

‫ال�سياحية‪ ،‬وتفعي ًال خلطة الإع�لام ال�سياحي التي‬ ‫�أعدتها الهيئة و�أقرها جمل�س �إدارت�ه��ا‪ ،‬وذل��ك من‬ ‫منطلق قناعتها ب�أهمية التعريف باملقومات والأن�شطة‬ ‫ال�سياحية يف املناطق‪ ،‬والإميان الرا�سخ ب�أن املناطق‬ ‫هي املحرك واجل��اذب للن�شاط ال�سياحي‪ ،‬ومت ّثل‬ ‫و�سائل الإعالم العن�صر الأ�سا�س يف التنمية ال�سياحية‬ ‫والتعريف بالآثار‪ ،‬خا�صة بعد النجاحات التي حققتها‬ ‫القافلة يف موا�سمها املا�ضية‪.‬‬ ‫و�أك��د ال�شدي �أهمية ال�شراكة التي جتمع الهيئة‬ ‫بالقطاعني العام واخلا�ص يف مناطق اململكة‪ ،‬م�شريا‬ ‫�إىل الدعم والرعاية التي لقيها امل�شروع من �إمارة‬ ‫منطقة ح��ائ��ل‪ ،‬والأج �ه��زة احلكومية والأه�ل�ي��ة يف‬ ‫حمافظات املنطقة‪ ،‬و�أ�شاد يف الوقت نف�سه بو�سائل‬ ‫الإعالم التي اعتربها «�أحد �أهم الو�سائل املحفزة‬ ‫للجماهري وامل�ستثمرين ال�ستيعاب مفهوم ال�سياحة‪،‬‬ ‫واالرت�ق��اء ب�صناعتها يف اململكة‪ ،‬وتكوين ال�صورة‬ ‫الإيجابية عنها لدى اجلمهور الداخلي واخلارجي»‪.‬‬ ‫ثالث قوافل يف كل عام‬

‫من جانبه بني الأ�ستاذ حممد الر�شيد مدير م�شروع‬ ‫القافلة �أن الهيئة العامة لل�سياحة والآثار تنظم كل‬

‫�أرا�ضي منتجـع �أمواج يف مزاد مرتقـب على �شواطئ اخلليـج  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫عام ثالث قوافل للتعريف باملناطق ال�سياحية باململكة‪،‬‬ ‫حيث ت�ستهدف الأوىل الإعالم املحلي‪ ،‬والثانية كتاب‬ ‫الأعمدة ال�صحفية يف ال�صحف‪ ،‬يف حني ت�ستهدف‬ ‫الثالثة الإعالم اخلليجي‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف الر�شيد‪ :‬لقد �ضمت القافلة يف دورتها الثامنة‬ ‫‪� 32‬إعالمي ًا من خمتلف و�سائل الإع�لام املختلفة‬ ‫امل�سموعة واملقروءة واملرئية‪ ،‬ولأول مرة ت�شارك ثالث‬ ‫�صحف �إلكرتونية هي �صحيفة «�سبق» الإلكرتونية‪،‬‬ ‫و�صحيفة «�إخبارية حائل»‪ ،‬و�صحيفة «عناوين»‪.‬‬ ‫كما �شارك يف القافلة مذيعون وم�صورون و�إعالميون‬ ‫من قنوات التلفزيون ال�سعودي (الأوىل‪ ،‬والثانية‪،‬‬ ‫والإخبارية‪ ،‬و�إدارة الأخبار)‪ ،‬وقناة املجد‪ ،‬و�إذاعة‬ ‫الريا�ض‪ ،‬وحم��ررون من وكالة الأن�ب��اء ال�سعودية‪،‬‬ ‫و�صحف (اجلزيرة‪ ،‬واالقت�صادية‪ ،‬والوطن‪ ،‬والريا�ض‪،‬‬ ‫واليوم)‪ ،‬وجملة ترحال‪ ،‬وجملة �أه ًال و�سه ًال‪.‬‬ ‫حب اخل�شوم ال يجلب ا�ستثمارا ً‬ ‫َ‬

‫«�أن��ا �أع�ل��م �أن م��ا يجلب امل�ستثمرين ه��و احلراك‬ ‫ال�سياحي يف املنطقة نف�سها‪ ،‬وحب اخل�شوم ال يجلب‬ ‫ا�ستثمار ًا لأي منطقة»‪ .‬هذا ما قاله �سمو �أمري منطقة‬ ‫حائل �سعود بن عبداملح�سن لدى ا�ستقباله وفد قافلة‬

‫الإعالم ال�سياحي‪ ،‬م�ضيف ًا‪�« :‬إننا يف �إمارة املنطقة‬ ‫ندعم وندعو جميع امل�ستثمرين يف �شتى املجاالت‬ ‫�إىل ح��ائ��ل‪ ،‬وذل��ك ب��إي�ج��اد احل��راك االقت�صادي؛‬ ‫فالت�سهيالت موجودة للم�ستثمر اجلاد‪ ،‬وهذه دعوة‬ ‫لكافة امل�ستثمرين»‪.‬‬ ‫و�أكد �سمو الأمري رغبته يف «ا�ستغالل جميع املقومات‬ ‫ملدن منطقة حائل خ�صو�ص ًا (فيد) الأثرية بكل ما‬ ‫فيها من �آثار للجذب االقت�صادي‪ ،‬خا�صة �أن حائل من‬ ‫�أكرث املناطق جذب ًا يف الوقت احلايل»‪ ،‬وقال‪�« :‬أريد من‬ ‫امل�ستثمرين �أن ي�أتوا والآلة احلا�سبة بني �أيديهم لأين‬ ‫�أثق ب�أنهم �سي�ستفيدون ويفيدون املنطقة»‪.‬‬ ‫ثم حت ّدث �سمو �أمري حائل عن الأن�شطة واملهرجانات‬ ‫ّ‬ ‫بحائل‪ ،‬خا�ص ًة الرايل حيث‪�« :‬أ�صبح �أكرث جذب ًا من‬ ‫قبل‪ ،‬و�أن النا�س اقتنعوا بالرايل‪ ،‬و�أ�صبح واجهة‬ ‫�سياحية للمنطقة‪ ،‬والأه��ايل �أخ��ذوا يتفاعلون مع‬ ‫املبادرات ال�سياحية؛ لأنها باتت جتلب لهم املنفعة‬ ‫وت��زي��د م��ن دخ�ل�ه��م»‪ ،‬مبين ًا �أن «ق�ط��اع الإي���واء يف‬ ‫املنطقة ازداد �أك�ثر من ‪ %92‬منذ خم�س �سنوات‪،‬‬ ‫حيث دخل على املنطقة ع�شرات املاليني‪ ،‬و�أن ثقافة‬ ‫ال�سياحة اليوم هي �أكرب م�شغل يف العامل‪ ،‬وال وجود‬ ‫ل�صناعة ت�ضاهيها‪ ،‬وكل ما ح�صل يف حائل من حراك‬ ‫اقت�صادي هو بعد ت�أ�سي�س الرايل»‪.‬‬ ‫ووجه الأمري �سعود بن عبداملح�سن حديثه للإعالميني‬ ‫يف قافلة الإع�لام ال�سياحي‪ ،‬و�أ��ش��ار �إىل �أن جهود‬ ‫الإعالم الآن «طيبة ولكنها لي�ست كافية‪ ،‬نحتاج �إىل‬ ‫جهود �إعالم ّية تنمو ّية ت�سهم يف تثقيف النا�س»‪.‬‬

‫ اجلهني‪ :‬عدد املن�ش�آت التي تعمل يف �صناعة ال�سياحة جتاوز الـ ‪� 43‬ألف من�ش�أة  ‬


‫فعاليات‬

‫ن�صف مليار ريال عائدات الطائف‬ ‫خالل ت�سعة �أيام‬ ‫مهرجان الورد الطائفي ‪ ..‬مهرجان ربيع‬ ‫البهيتة ال�سياحي ‪..‬‬ ‫بع�ض فعاليات الطائف ذات اللطائف‬ ‫والأجواء الربيعية البهيجة ‪..‬‬ ‫يكفي �أن نقول �إ ّنه وبح�سب الغرفة التجارية‬ ‫ال�صناعية بالطائف ف�إن عائدات الأ�سواق‬ ‫ومرافق اخلدمات ال�سياحية يف املنطقة‬ ‫حققت �أكرث من ‪ 500‬مليون ريال �سعودي‬ ‫خ�ل�ال ت�سعة �أي� ��ام ف�ق��ط م��ن الإج� ��ازة‬ ‫الدرا�سية‪.‬‬ ‫ي�ق��ول امل��دي��ر التنفيذي جل�ه��از التنمية‬ ‫ال�سياحية بالطائف الدكتور حممد قاري‬ ‫ال�سيد ‪« :‬لقد �ساهم تكامل اخلدمات‬ ‫وامل��راف��ق ال�سياحية بالطائف يف جذب‬ ‫ال�سائحني م��ن خمتلف مناطق اململكة‬ ‫لال�ستمتاع بالإمكانات ال�سياحية والأجواء‬ ‫الربيعية اللطيفة‪ ،‬خا�صة �أن بالطائف �شبكة‬ ‫متطورة من الطرق الداخلية واخلارجية‪،‬‬

‫وح��دي�ق��ة م���س��رة‪ ،‬وح��دي�ق��ة البعيجان‪،‬‬ ‫وحديقة اجلبل الأخ�ضر‪ ،‬وحديقة النقبة‬ ‫احلمراء‪ ،‬وهناك مركز ال�شفا ال�سياحي‬ ‫على م�سافة ‪ 25‬كيلو م�تر ًا جنوب ًا‪ ،‬الذي‬ ‫يتميز بغابات �أ�شجار العرعر والقمم التي‬ ‫يغطيها ال�ضباب‪».‬‬

‫�أكرث من ‪� 30‬ألف زائر يحيون‬ ‫مهرجان «�ضبا ملتقانا»‬ ‫�أك�ثر م��ن ‪� 30‬أل��ف زائ��ر ق��دم��وا مل�شاهدة‬ ‫ع��رو���ض مهرجان «�ضبا ملتقانا» الذي‬ ‫اختتم فعالياته برعاية من الهيئة العامة‬ ‫لل�سياحة والآثار واحتفا ًال ب�سالمة ويل العهد‬ ‫�صاحب ال�سمو امللكي الأمري �سلطان بن عبد‬ ‫العزيز‪.‬‬ ‫وقد �ضم املهرجان ‪-‬الذي افتتحه حمافظ‬ ‫�ضباء م�ساعد ال�سديري‪ ،‬وا�ستمر خلم�سة‬ ‫�أي��ام‪ -‬العديد من الأن�شطة املتنوعة‪ ،‬من‬ ‫م�سابقات و�ألعاب بحرية‪ ،‬ومعار�ض تراثية‬ ‫و�سوق �شعبي‪ ،‬وم�سرح عائم و�ألعاب هوائية‪،‬‬ ‫�إ��ض��اف��ة �إىل �أن�شطة م�سائية م�صاحبة‬ ‫وعرو�ض �شعبية متم ّيزة‪.‬‬ ‫الأم��ر ال��ذي جعله ي��و ّف��ر للأ�سر وال��زوار‬ ‫القادمني من داخ��ل املحافظة وخارجها‬ ‫اجلو املالئم للرتفيه والفائدة‪ ،‬وقد لقي‬ ‫�إقبا ًال وا�ستح�سان ًا كبري ًا ‪.‬‬ ‫وقد ا�شتمل املهرجان على عرو�ض ملجموعة‬ ‫من الفرق الرتاثية كفرقة «نخبة �إبداع‬ ‫ت�ب��وك» يف القرية الرتاثية ق� ّدم��ت اللون‬ ‫ال�شعبي «الدحة والهجيني»‪� ،‬إ�ضافة �إىل‬ ‫�إقامة فعاليات بحرية للقوارب ال�سريعة‪،‬‬ ‫حيث �أقيمت م�سابقات التزلج وم�سابقة‬

‫الأُ�رسة ال�سياحيّة ‪..‬‬ ‫واملجتمع ال�سياحي‬ ‫�إميان العقيل‬

‫وع��دد ًا من �أ�شهر املراكز ال�سياحية مثل‬ ‫مركز الهدا ال�سياحي الذي يبعد ‪ 20‬كيلو‬ ‫مرت ًا غرب الطائف ويحت�ضن مزارع الورد‬ ‫التي متتد على م�ساحات �شا�سعة‪ ،‬بالإ�ضافة‬ ‫�إىل �سل�سلة من احلدائق واملتنزهات ومنها‬ ‫حديقة امل�ل��ك ف�ه��د‪ ،‬وح��دي�ق��ة ال�شالل‪،‬‬

‫قوارب ال�صيد‪ ،‬وانطالق م�سابقات �صيد‬ ‫الأ�سماك البحرية‪ ،‬كما قدّمت فرقة جنوم‬ ‫الأطفال الرتفيهية من قناة املجد عرو�ضها‬

‫‪15‬‬

‫الرتفيهية للأطفال على امل�سرح‪ ،‬فا�شتملت‬ ‫براجمها على برامج �شيقة للأطفال و�ألعاب‬ ‫خفة و�أنا�شيد لل�صغار‪.‬‬

‫‬

‫من يتابع ن�شاط الهيئة العامة لل�سياحة والآث���ار يف الأ�شهر‬ ‫القليلة املا�ضية‪ ،‬يخ ّيل �إليه �أ ّن وطننا ـ يف ٍ‬ ‫وقت وجيز ـ �سيتح ّول‬ ‫بكامله �إىل بيئة �سياح ّية بكامل مقوماتها ‪ ..‬من مناخ �سياحي‬ ‫ونزل �سياح ّية من فنادق ووحدات �سكن ّية مفرو�شة ومر�شدين‬ ‫�سياحيني ومطاعم �سياح ّية ومتاحف وق�صور �أث��ر ّي��ة وتراث‬ ‫عمراين متكامل وحرف يدو ّية ومهرجانات تراث ّية و‪...‬الخ‪.‬‬ ‫الميلك من يتابع الن�شاط ال�سياحي للهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآث��ار �إال �أن يتقدّم ب�أ�سمى �آيات ال�شكر والعرفان ‪ ،‬لكل الذين‬ ‫يبذلون �أوقاتهم و�أفكارهم وي�سكبون العرق لأجل الوطن ورفاهية‬ ‫�أهله ‪..‬‬ ‫وبينما �أنا �أتابع هذا «الن�شاط ال�سياحي الد�ؤوب» ّ‬ ‫عن يل �س�ؤال ‪،‬‬ ‫جال يف خاطري و�أقلقني بع�ض الوقت بحكم ان�شغايل وانغما�سي‬ ‫يف «الإعالم املجتمعي» فقلت ‪ :‬هل نحن يف فئات املجتمع املختلفة‬ ‫ن��واك��ب ه��ذا الن�شاط الكبري؟ ه��ل ن��واك��ب «التنمية ال�سياح ّية»‬ ‫املتعاظمة بتنمية يف �سلوكنا ال�سياحي ومزاجنا ال�سياحي وذوقنا‬ ‫ال�سياحي؟ ه��ل نحن بحاجة لرتبية خا�صة ت��دخ��ل فيها مادة‬ ‫ال�سياحة كمكوّن جديد ينتظم يف منظومتنا القيمية؟؟‬ ‫تنا�سلت الأ�سئلة يف ذهني وتكاثرت تقلقني‪ ،‬ف�إذا بي �أجد �أ ّن ن�شاط‬ ‫الهيئة به ّمة قائدها و�أطقمه املثابرة‪ ،‬قد و�صل هذه املجاالت ينميها‬ ‫‪ ..‬وجدت �أ ّن برناجماً متكام ً‬ ‫ال للرتبية ال�سياح ّية وتنمية ال�سلوك‬ ‫ال�سياحي احل�ضاري تدفع به الهيئة بر�ؤية علم ّية وه ّمة عمل ّية ‪،‬‬ ‫يحمل �شعاراً يهتف يف دواخل كل �سائح «الترتك �أث��راً» «الترتك‬ ‫�أثراً»‪ ....‬فقلت يف نف�سي «اهلل عليك ياهيئة ال�سياحة» ‪..‬‬ ‫ولكن لي�س من بد �أن ي�ضطلع املجتمع بدوره يف التثقيف بهذا‬ ‫التح ّول الكبري الذي يجتاحنا برتقية ح�ضار ّية مذهلة تقودها‬ ‫الهيئة العامة لل�سياحة والآثار ‪ .‬البد �أن تدخل الأ�ضالع كلها يف‬ ‫هذا اخلط التنموي احل�ضاري املتنامي‪ ،‬البد �أن تقوم املدار�س ‬ ‫واجلامعات بدورها يف «االرتقاء بال�سلوك ال�سياحي» ‪ ،‬كذلك‬ ‫امل�ساجد وال�صحف والف�ضائيات وكافة و�سائل املجتمع احلديث‬ ‫ّ‬ ‫املتح�ضر ‪..‬‬ ‫البد �أن نغو�ص ـ نحن مع�شر املن�شغلني يف جمال الإعالم املجتمعي‬ ‫ـ لنطرح الأ�سئلة يف �ساحة اجلميع ‪ :‬ماهو دور الأم يف الرتبية‬ ‫ال�سياحية؟ ماهو دور الأب يف الرتبية والتثقيف ال�سياحي؟ ماهو ‬ ‫دور ال�شباب والفتيات يف امل�ساهمة يف حياة �سياح ّية جميلة نظيفة‬ ‫ممتعة؟‬ ‫لن نتعب يف �إجابات هذه الأ�سئلة ‪ ،‬ف�أمامنا الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار تع ّبد طريق النه�ضة ال�سياح ّية ال�شاملة‪.‬‬ ‫ رئي�سة حترير جملة حياة للفتيات‬

‫ جمموعة الطيار لل�سفر وال�سياحة تقيم ملتقى العرو�ض ال�سياحية ال�صيفية لهذا العام بهدف الت�شجيع على ال�سياحة الداخلية‬

‫العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ ‬


‫‪14‬‬

‫حرفيات‬

‫احلرف وال�صناعات اليدوية يف امل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين يف الدول الإ�سالمية‬

‫جمادات تنطق باحل�ضارة‬ ‫�سياحة و�آثار خا�ص‬ ‫احلرف اليدوية لغات ت�صقلها ال�شعوب على‬ ‫طريقتها‪ ،‬حتكي مكنونات وت��راث� ًا عميق ًا‬ ‫لأج�ي��ال م�ضت وت��رك��ت وراءه ��ا ك�ن��وز ًا من‬ ‫اجل�م��ال والإب� ��داع وال ��ذوق ال��رف�ي��ع‪ٌ ،‬‬ ‫حرف‬ ‫اعتادت �أن تخرتق اجلماد فتحركه‪ ،‬وتدخل‬ ‫�إىل ال�ساكن فتُنطقه‪ ،‬من خالل ٍيد ماهرة‬ ‫عرفت طريقها بني ثنايا املج�سمات‪ ،‬فخرجت‬ ‫بتحف فريدة �صاغتها خربة الإن�سان‪ ،‬و�شكلت‬ ‫�سحر معاملها ري�شة الفنان‪.‬‬ ‫ا�ستطاعت احلرف وال�صناعات اليدو ّية �أن‬ ‫جت�سم واقع وتاريخ الأمم‪ ،‬عرب هذه التحف‬ ‫ّ‬ ‫الرائعة‪ ،‬واملج�سمات البديعة‪ ،‬فحفظت تراث‬ ‫الأمم و�صانت تاريخها؛ فظلت �آثار املا�ضي‬ ‫باقية‪ ،‬و�إبداعات احلا�ضر �شاهقة‪ ،‬ومهما‬ ‫امتدت يد الطبيعة تدفن البيوت والعمران‪،‬‬ ‫�أو ت�أكل امل�ساكن واجلدران‪ ،‬ف�إنّ يد الفنان‬ ‫احل ��ريف مب�ه��ارت��ه‪ ،‬تبقى م���ص��در العطاء‬ ‫لهذه الآثار الكبرية التي حتمل عبق املا�ضي‬ ‫و�أ�صالته‪.‬‬ ‫ولأهمية احلرف وال�صناعات اليدوية يف حفظ‬ ‫ال�تراث‪ ،‬ت�ست�ضيف الهيئة العامة لل�سياحة‬ ‫والآثار عدد ًا كبري ًا من ه�ؤالء املبدعني من‬ ‫معظم الدول الإ�سالمية امل�شاركة يف امل�ؤمتر‬ ‫ال��دويل الأول للرتاث العمراين يف الدول‬ ‫الإ�سالمية‪ ،‬حيث ي�صاحب �أعمال امل�ؤمتر‬ ‫معر�ض خا�ص باحلرف وال�صناعات اليدوية‬ ‫ج�سدت �آثار الأ ّم��ة الإ�سالم ّية يف هذا‬ ‫التي ّ‬ ‫اجلانب املهم من فنها و�إبداعها املعماري‬ ‫والعمراين‪.‬‬ ‫ولإ�سقاط ال�ضوء على هذا املعر�ض وجتارب‬ ‫احلرفيني امل�شاركني ف�ي��ه‪ ..‬التقت ن�شرة‬ ‫«�سياحة و�آث��ار �سعودية»‪ ،‬املهند�س �سعيد‬ ‫بن عو�ض القحطاين امل�شرف على برنامج‬ ‫تنمية وتطوير احلرف اليدوية «بارع»‪ ،‬وهو‬ ‫�أحد برامج الهيئة العامة لل�سياحة والآثار‪،‬‬ ‫ال��ذي يهتم بتطوير احل��رف وال�صناعات‬ ‫اليدوية يف اململكة‪:‬‬ ‫• م��ه��ن��د���س ���س��ع��ي��د‪ ..‬ك��م ع��دد‬ ‫احل��رف�ين امل�شاركني يف املعر�ض‬ ‫امل�������ص���اح���ب مل�����ؤمت����ر ال���ت��راث‬ ‫العمراين؟‬ ‫ع��دد امل���ش��ارك�ين يف امل�ع��ر���ض ‪ 60‬حرفي ًا‪،‬‬ ‫ينق�سمون �إىل جمموعتني بالت�ساوي‪:‬‬ ‫الأوىل تتكون من حرفيني من داخل اململكة‪،‬‬

‫يف حني تكونت الثانية من حرفيني من ‪ 13‬دولة‬ ‫�إ�سالمية‪ ،‬هي الأردن‪� ،‬سورية‪ ،‬م�صر‪� ،‬إيران‪،‬‬ ‫الكويت‪ ،‬اليمن‪ ،‬اجلزائر‪ ،‬تون�س‪ ،‬اليمن‪،‬‬ ‫املغرب‪ ،‬تركيا‪� ،‬أذربيجان‪ ،‬كازخ�ستان‪ ،‬حيث‬ ‫ي�شاركون يف امل�ؤمتر ليعر�ضوا فنيات و�أمناط‬ ‫العمارة الإ�سالمية‪ ،‬وجميعهم من املبدعني‬ ‫الذين مت اختيارهم بعناية‪ ،‬فقد حر�صنا‬ ‫ع�ل��ى م���ش��ارك��ة نخبة احل��رف�ي�ين م��ن هذه‬ ‫الدول‪ ،‬ليكونوا قادرين على عر�ض خرباتهم‬ ‫و�أعمالهم على اجلمهور‪� ،‬أما حرفيو اململكة‬ ‫امل�شاركون يف املعر�ض فهم حقيقة جمموعة‬ ‫من الأ�ساتذة و�أ�صحاب اخلربات الطويلة‪،‬‬ ‫التي تزيد عند بع�ضهم على ‪� 60‬سنة‪ ،‬و�أمتنى‬ ‫من اجلمهور اال�ستفادة من خرباتهم وتعلمها‬ ‫كونهم ميلكون معلومات ثرية اختزنوها طوال‬ ‫هذه ال�سنني‪.‬‬ ‫• كيف تتمثل م�شاركة احلرفيني‬ ‫يف امل�ؤمتر؟‬ ‫م�شاركة احلرفيني يف املعر�ض �ستكون �ضمن‬ ‫ور���ش عمل ح�ي��ة‪ ،‬وم��زاول��ة حقيقية �أم��ام‬ ‫اجلمهور‪ ،‬فمث ًال حرفيو البناء �سرناهم‬ ‫لا من��وذج � ًا مم��اث� ً‬ ‫يبنون ف�ع� ً‬ ‫لا م��ن احلجر‬ ‫للقالع واحل�صون‪ ،‬و�سرنى جمموعة �أخرى‬ ‫تبني من الطني فتخلط الطني مع املاء والرمل‬ ‫والبح�ص وتقلبه وهكذا‪ ،‬فالعمل كله �سيكون‬ ‫�أم��ام النا�س‪ ،‬بق�صد تعريف ال��زوار على‬ ‫احلرف ب�أنواعها وب�شكل مبا�شر‪.‬‬ ‫• م��ا �أن�����واع احل����رف ال��ي��دوي��ة‬ ‫امل�شاركة يف معر�ض امل�ؤمتر؟‬ ‫الدول الإ�سالمية �شاركت بالعديد من احلرف‬ ‫التي تتعلق ب��ال�تراث العمراين والزخرفة‬ ‫العمرانية‪ ،‬كاجلداريات الإ�سالمية والنقو�ش‬ ‫والأقوا�س داخل وخ��ارج املبنى‪ ،‬والزخرفة‬ ‫على اخل�شب‪ ،‬وهناك العديد من احلرف‬ ‫اليدوية الإ�سالمية التي تعك�س فنيات املبنى‬ ‫ب�صورة عامة كاحلفر على احلجر بنمطيه‬ ‫ال�صخري واجلب�س‪.‬‬ ‫�أما احلرف املحلية امل�شاركة فهناك البناء‬ ‫الطيني ب�أنواعه كاملداميك‪ ،‬وبناء الرقف‬ ‫ال��ذي ت�شتهر ب��ه منطقة ع�سري‪ ،‬وكذلك‬ ‫هناك البناء باللنب كما يف جند والق�صيم‬ ‫والأح�ساء‪ ،‬ويليه تركيب الأ�سقف من اخل�شب‬ ‫�أو �سعف النخيل وغريه‪� ،‬إ�ضافة �إىل البناء‬ ‫احلجري الرتاثي كاحلجر الأ�سمر ال�شائع يف‬ ‫منطقة الباحة والطائف‪ ،‬واحلجر البحري‬

‫تقيم معر�ضها الت�سويقي باململكة  ‬

‫كما يف ت�ب��وك وامل�ن��اط��ق ال�ساحلية وهذه‬ ‫احلرف عادة ما ت�صاحبها �أهازيج ت�شجيعية‬ ‫مثرية للعاملني لإنهاء العمل‪.‬‬ ‫• نالحظ �أحيان ًا عزوف ًا عن العمل‬ ‫يف احل��رف اليدوية‪ ،‬وك���أن هذه‬ ‫احلرف قد تتعر�ض لالندثار ‪ ،‬كيف‬ ‫ميكن �أن ننقذ ال�صناعات اليدوية‬ ‫وننه�ض بها‪ ،‬ون�شجع االنخراط‬ ‫فيها وخا�صة فئة ال�شباب؟‬ ‫هناك حقيقة بع�ض ال�صعوبات التي تواجه‬ ‫تنمية بع�ض احلرف اليدوية املحلية‪ ،‬ولكنها‬ ‫لي�ست معوقات بقدر ما نتعامل معها بعزم‬ ‫للتغلب عليها‪ ،‬ومن هذه ال�صعوبات املناف�سة‬ ‫اخلارجية‪ ،‬و�ضعف الوعي باحلرف حملي ًا‪،‬‬ ‫فهناك حاجة �إىل برامج توعوية و�إعالمية‬ ‫ب�أهمية هذا القطاع وهو ما نعمل عليه حالي ًا‬

‫حرفيو اململكة‬ ‫امل�شاركون يف‬ ‫املعر�ض جمموعة‬ ‫من الأ�ساتذة و�أ�صحاب‬ ‫اخلربات الطويلة‪،‬‬ ‫التي تزيد عند بع�ضهم‬ ‫على ‪� 60‬سنة‬

‫م��ن خ�لال توفري قناة �إع�لام�ي��ة تتمثل يف‬ ‫�إ�صدار مطبوعات ون�شرات تعليمية وتثقيفية‬ ‫عن �أنواع احلرف اليدوية‪ ،‬وفر�صها وجماالت‬ ‫عملها‪ ،‬وتقدمي بع�ض الهدايا اخلا�صة‪� ،‬إ�ضافة‬ ‫�إىل توفري ور�ش تدريبية‪ ،‬و�أمكنة تطبيقية‬ ‫للحرف اليدوية �أمام اجلمهور ليتعلق بها‪،‬‬ ‫وج��ذب املزيد من العاملني والراغبني يف‬ ‫االنخراط بهذا املجال الوا�سع‪.‬‬ ‫واالهتمام باحلرف وال�صناعات اليدوية لي�س‬ ‫هدف ًا بحد ذاته بقدر ما هو و�سيلة لتحقيق‬ ‫غاية تتمثل يف حتقيق منافع متح�صلة منه‪،‬‬ ‫وهذه املنافع تتمثل يف املحافظة على �أ�صالة‬ ‫الأمة عرب هذه احلرف وحمايتها من االندثار‪،‬‬ ‫وهنا يكمن املرتكز الأ�سا�سي‪ ،‬كما �أنّ لهذه‬ ‫احل��رف دور ًا كبري ًا يف توفري فر�ص العمل‬ ‫لل�شباب واحلرفيني‪ ،‬فالكثري من ال�سعوديني‬ ‫الآن باتوا يح�صلون على م�صادر دخل عالية‬ ‫نتيجة تطور �أعمالهم احلرفية كرتميم القالع‬ ‫والأماكن الأثرية و�إقامة املعار�ض وامل�شاركة‬ ‫فيها وغري ذلك‪ ،‬فاحلرف اليدوية جمالها‬ ‫وا�سع وواعد‪ ،‬و�أدعو ال�شباب ب�أن ي�ستثمروا‬ ‫هذا املجال اخل�صب خا�صة �أننا نقدم بع�ض‬ ‫الت�سهيالت كاحل�صول على القرو�ض من‬ ‫البنك ال�سعودي للت�سليف واالدخ��ار‪� ،‬أو من‬ ‫ال�صندوق اخلريي الوطني‪ ،‬والأم��ر يحتاج‬ ‫فقط �إىل همة و�صرب القتنا�ص الفر�ص‪.‬‬ ‫وللتو�سع �أك�ثر يف هذا املو�ضوع ا�ست�ضافت‬ ‫«�سياحة و�آث ��ار �سعود ّية» �إب��راه�ي��م مرعي‬ ‫العنزاوي (‪ 40‬عام ًا)‪ ،‬وهو �أحد امل�شاركني‬ ‫يف املعر�ض امل�صاحب مل�ؤمتر الرتاث العمراين‬ ‫وحريف يعمل يف �صناعة اخلزف اليدوي من‬ ‫اململكة الأردن�ي��ة الها�شمية‪ ،‬فكان احلوار‬ ‫التايل‪:‬‬ ‫• ما نوع م�شاركتك يف املعر�ض؟‬ ‫وما الأن�شطة التي �ستقومون بها‬ ‫بو�صفكم حرفيني؟‬ ‫�س�أ�شارك يف املعر�ض ــ �إن �شاء اهلل ــ بو�صفي‬ ‫حرفي ًا متخ�ص�ص ًا يف �صناعة اخلزف اليدوي‪،‬‬ ‫و�س�أعمل �ضمن ور�ش عملية مع جمموعة من‬ ‫احلرفيني الزمالء الآخرين‪ ،‬و�سنقوم خالل‬ ‫�أي��ام املعر�ض بعر�ض قطع ي��دوي��ة تراثية‬ ‫وجم�سمات جاهزة من ت�صاميمنا‪ ،‬و�ستكون‬ ‫موادنا الأولية و�أدواتنا جاهزة للعمل �أمام‬ ‫اجلمهور‪ ،‬ك ٌل بحرفته‪ ،‬لكي يتفاعل النا�س‬ ‫معنا وي���ش��اه��دوا مبا�شرة كيفية �صناعة‬

‫القطعة اليدوية‪ ،‬ونعطيهم فكرة مبدئ ّية عن‬ ‫احلرف اليدوية املنت�شرة و�أنواعها‪ ،‬واملواد‬ ‫التي تدخل يف �صناعتها ومراحل العمل يف كل‬ ‫قطعة‪ ،‬فاحلرفة اليدوية حرفة فنية وحتتاج‬ ‫�إىل وقت ومراحل لإجناز العمل‪.‬‬ ‫كما �أننا �سنحاول الإجابة عن �أ�سئلة الزوار‪،‬‬ ‫فمن الطبيعي عندما يرى ال�شخ�ص �شيئ ًا‬ ‫ج��دي��د ًا وجمي ًال �أم��ام��ه‪� ،‬ستدور يف نف�سه‬ ‫العديد من الأ�سئلة والأف�ك��ار التي �سنعمل‬ ‫على الإجابة عنها‪ ،‬كما �سنعمل على �إ�شراك‬ ‫اجلمهور يف العمل معنا‪ ،‬كنوع من التفاعل‬ ‫وحتقيق ًا للمتعة‪.‬‬ ‫• حدثنا ع��ن طبيعة حرفتك‬ ‫اليدوية التي �ستقدمها للنا�س؟‬ ‫العمل يف اخلزف له �أثر خا�ص عندي‪ ،‬و�أنا‬ ‫�أعمل يف هذا املجال منذ ‪� 22‬سنة؛ فالإن�سان‬ ‫ُخلق من �صل�صال كالفخار‪ ،‬و�أنا على قناعة �أنّ‬ ‫من �سيعمل يف جمال اخلزف �سوف يحبه كونه‬ ‫قريب ًا من طبيعة تكوين الإن�سان‪ ،‬فاخلزف‬ ‫عبارة عن تراب من الأر�ض يكون نظيف ًا ونقي ًا‬ ‫متام ًا نقوم بعجنه باملاء ليتحول �إىل �صل�صال‪،‬‬ ‫ث��م نقوم بت�شكيله وتطويعه كيفما ن�شاء‪،‬‬ ‫لنحرقه بالنار حرقة �أوىل ّ‬ ‫ونغط�سه بالزجاج‪،‬‬ ‫ثم نحرق القطعة مرة ثانية‪ ،‬لت�صبح القطعة‬ ‫جاهزة‪ ،‬مع �إ�ضافة بع�ض الزخارف الرتاثية‬ ‫�أو الأ�شكال الفنية اجلميلة‪.‬‬ ‫• كيف ت��رى م�ستقبل احل��رف‬ ‫اليدوية ب�شكل عام؟‬ ‫الإن�سان مهما تقدّم يبقى حنينه �إىل ما�ضيه‬ ‫و�أ� �ص �ل��ه‪ ،‬وم��ن ث��م ف� ��إن احل ��رف اليدوية‬ ‫م�ستقبلها م�ستمر مع وج��ود الإن�سان رغم‬ ‫ال�صعوبات �أحيان ًا‪ ،‬فهي حرفة دائمة وذات‬ ‫م�ستقبل جيد �إن �شاء اهلل‪ ،‬فهناك مناف�سة‬ ‫كبرية ب�ين احل��رف وال�صناعات اليدوية‬ ‫العاملية‪ ،‬خا�صة بني ال�شركات وامل�ؤ�س�سات‬ ‫التي تهتم بهذا املو�ضوع‪ ،‬واحلريف �إذا عمل‬ ‫بجد وب�شكل �صحيح ف�سينجح و�سيكون له دخل‬ ‫عالٍ جد ًا‪ ،‬لأن الأ�سواق احلرفية تقدم مردود ًا‬ ‫جيد ًا وم�ستقب ًال م�ضمون ًا ملن �أح��ب عمله‬ ‫وزادت خربته‪ ،‬هذا بجانب املجاالت املتعددة‬ ‫لت�سويق املنتج اليدوي‪ ،‬كاملعار�ض وحمال‬ ‫البيع واجلمعيات وال�شركات التي تتبنى هذه‬ ‫احلرف‪� ،‬إ�ضافة �إىل �إمكانية امل�شاركة الدولية‬ ‫يف املعار�ض الرتاثية والتجارية وك�سب العديد‬ ‫من فر�ص العمل فيها‪.‬‬

‫ مركز اخلطوط مبكتبة الإ�سكندرية يوثق ما يزيد على ‪ 850‬نق�ش ًا �أثري ًا مبكة ي�سرد تاريخ العا�صمة املقد�سة  ‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬


‫‪16‬‬

‫حمطة‬

‫بطعم الفاكهة ولون الفرح ‪..‬‬

‫مهرجان املاجنو ال�ساد�س بجازان‬

‫لون ورائحة املاجنو يف كل مكان ‪ّ ..‬‬ ‫تعطر‬ ‫وتز ّين �ساحة املهرجان ‪..‬‬ ‫وحمافظة �أبوعري�ش تخرج يف مهرجان‬ ‫الفرح ال�سنوي ‪ ..‬فرح ًا يقوده �سمو الأمري‬ ‫حممد بن نا�صر بن عبدالعزيز �أمري منطقة‬ ‫جازان مع الأهايل واملزارعني وهم يحيون‬ ‫م�ه��رج��ان امل��اجن��و وال �ف��واك��ه اال�ستوائ ّية‬ ‫يف عامه ال�ساد�س ‪ ..‬حيث تكتظ �ساحة‬ ‫االحتفاالت باملحافظة‪.‬‬ ‫يهدف املهرجان للتعريف مبقومات جازان‬ ‫ال��زراع�ي��ة م��ن خ�لال فاكهة امل��اجن��و التي‬ ‫تعد �أهم املحا�صيل الزراعية ذات اجلودة‬

‫رئي�س التحرير‬ ‫ماجد بن علي ال�شدي‬

‫مدير التحرير‬

‫مدير عام الإعالم والعالقات العامة‬ ‫‪alsheddim@scta.gov.sa‬‬

‫العالية‪ ،‬وقد �شهد املهرجان م�شاركة العديد‬ ‫من ال�شركات وامل��زارع اخلا�صة ‪ ،‬فتزينت‬ ‫�ساحة املهرجان مبختلف الأ��ص�ن��اف من‬ ‫املاجنو والتي من �أهمها التومي واجلل اجللني‬ ‫والزبدة و�أبو �سناره والكنت والكيت والبلمر‬ ‫وال�سن�سي�شن والباك�ستاين والهندي اخلا�ص‬ ‫والفاو الزل والفندايكي وال�سوادين‪.‬‬ ‫كما ا�شتمل املعر�ض اخل��ا���ص باملهرجان‬ ‫على العديد من املعرو�ضات من املنتجات‬ ‫الزراعية الأخرى من النب والق�شر والع�سل‬ ‫ب�أنوعه اجلبلي وال�سدرة وال�شوكه �إىل جانب‬ ‫النباتات العطرية التي ا�شتهرت املنطقة‬

‫علي العبد الواحد‬

‫‪abdulwahed@scta.gov.sa‬‬

‫بزراعتها مثل الفل وال�ك��اذي والبعثريان‬ ‫وال�شيخ وال� ��وزاب وال�ت��ي ع��ادة م��ا تتزين‬ ‫بها ن�سوة املنطقة ليلة زفافهن ومنا�سبات‬ ‫الأفراح الأخرى ‪.‬‬ ‫وعرفت منطقة ج��ازان املاجنو منذ العام‬ ‫‪1982‬م حيث جلبت الدولة �أ�صناف ًا ذات‬ ‫جودة عالية من م�صر وال�سودان و�أمريكا‬ ‫والهند و�أ�سرتاليا وكينيا وذلك بعد �إجراء‬ ‫العديد من الدار�سات والتجارب عليها ‪.‬‬ ‫ويبلغ عدد �أ�شجار املاجنو يف جازان حالي ًا‬ ‫�أك�ثر من ‪� 750‬أل��ف �شجرة تنتج ح��وال ‪28‬‬ ‫�ألف طن �سنوي ًا‪.‬‬

‫ت�صوير‬

‫عبداهلل الربيه‬ ‫ماجد الدليمي‬

‫ العدد التا�سع ع�شر  جمادى الآخرة  ‪1431‬هـ‬

‫الإخراج الفني‬

‫عو�ض الر�ضي‬

‫ماجد ال�شدي‬

‫مل العودة للأم�س‬ ‫و نحن اليوم؟‬ ‫كان يتلب�سه �شعور الغريق الذي �أعادوا ر�أ�سه �إىل املاء بعد �أن بد أ�‬ ‫الهواء يت�سلل �إىل جوفه عند كل حديث عن الرتاث العمراين‪،‬‬ ‫يبد�أ يف نف�ض �أذي��ال ثوبه دومن��ا �شعور ك�أمنا ليخل�صها من‬ ‫ت��راب الت�صق بها‪ ،‬مل يكن ذلك بعيداً فلم يتجاوز العقدين‬ ‫من الزمن‪ ،‬و ظل هذا ال�شعور و ال�سلوك مالزماً له �إىل ما‬ ‫قبل خم�س �سنوات‪ ،‬و ما كان ذلك م�صدر ا�ستغرابي فمثل ذلك‬ ‫ال�شعور كان متلب�ساً كل �أولئك الذين مل ي�ستطيعوا التفريق‬ ‫بني املباين العتيقة و حياة الكفاف �أو �أقل منها‪ ،‬و �إمنا �أعي�ش ‬ ‫العجب كله عندما ر�أي��ت حما�سته ل�شحذ همم �أه��ايل بلدته‬ ‫الوادعة يف �إحدى واحات �أعايل جند لعله يجد منهم الدعم‬ ‫لإعادة احلياة ملباين البلدة‪ ،‬و �سمعته يف �إحدى زيارات رئي�س ‬ ‫الهيئة ملنطقته ي�ستحث �سموه على �أن تلتفت الهيئة لقريتهم‬ ‫و ت�شملها بربنامج تنمية القرى و البلدات الرتاثية الذي‬ ‫تقوم عليه الهيئة‪.‬‬ ‫ً‬ ‫مل يكن �صاحبنا الوحيد الذي ظل زمنا غري قادر على ف�صل‬ ‫ذكريات القرية ال�صغرية و املدينة الوادعة عن �شقاءات �أيام‬ ‫التعب و �ضيق ذات اليد‪ ،‬ولوال جهد قلة من امل�ؤمنني بهذه‬ ‫الق�ضية‪ ،‬ثم العمل امل�ؤ�س�سي للهيئة العامة لل�سياحة و الآثار‬ ‫التي �أنيط بها التعاطي مع الرتاث العمراين بو�صفه ثروة‬ ‫ثقافية و اقت�صادية‪ ،‬لوال هذه اجلهود لت�أخر بنا الوقت �أكرث‬ ‫قبل �أن ندرك �أن امل��وروث املعماري �أقدر على بلورة م�ستقبل‬ ‫اقت�صادي ي�شبهنا‪ ،‬و غد من التح�ضر ينا�سبنا‪ ،‬وتوا�صل �أمثل‬ ‫مع البيئة التي احت�ضنت �أ�سالفنا و منر بها و يخلفنا فيها‬ ‫من بعدنا‪.‬‬ ‫و هذا العدد من «�سياحة و �آث��ار» يتزامن �صدوره مع انعقاد‬ ‫امل�ؤمتر الدويل الأول للرتاث العمراين يف الدول الإ�سالمية‬ ‫الذي يعترب هالة ال�ضوء التي ت�شي ب�صباح م�شرق للتعاطي‬ ‫ال�صحيح مع هذه القيمة يف دول العامل الإ�سالمي عامة و‬ ‫يف اململكة العربية ال�سعودية ب�شكل خا�ص‪ ،‬و ذلك من خالل‬ ‫اال�ستثمار الأم��ث��ل لقيمها االقت�صادية ال��ك�برى‪ ،‬والثقافية‬ ‫املهمة‪ ،‬و البيئية التي هي احلل لكثري من م�شاكل املباين و‬ ‫التنمية التي نعي�شها‪.‬‬

‫املرا�سالت‬

‫�ص‪ .‬ب‪  66680 :‬الريا�ض‪11586 :‬‬ ‫هاتف‪ 8808855 :‬حتويلة ‪8219‬‬

‫مواقع الهيئة‬

‫‪www.scta.gov.sa‬‬ ‫‪www.sauditourism.com.sa‬‬ ‫‪www.mas.gov.sa‬‬ ‫مركز االت�صال ال�سياحي  ‪800  755  0000‬‬

jornal  

Saudi Commission for Tourism and Antiquities news