Page 1

‫النشرة الدورية االصدار السابع عشر عام ‪2018‬‬

‫ً‬ ‫الخطــوط ً الســعودية تطلــق مشــروعا‬ ‫استراتيجيا لتكون ضمن أفضل ‪ 5‬خطوط‬ ‫طيــران فــي العالــم‬

‫شاهد مشروع متحف األحساء اإلقليمي‬ ‫ضمــن برنامــج خــادم الحرميــن الشــريفين‬ ‫للعنايــة بالتــراث الحضــاري للمملكــة‬

‫أمــر ســامي ‪ :‬بحصــر مســتحقات القطــاع‬ ‫الخاص المتأخرة لدى الجهات الحكومية‬ ‫ووضــع حلــول عاجلــة إلنهائها‬ ‫‪1‬‬


2


3


‫موجز األخبار من مشاريع السعـودية‬

‫ٌ‬ ‫أمر سامي‬ ‫بحصــر مســتحقات القطــاع الخــاص‬ ‫المتأخــرة لــدى الجهــات الحكوميــة‬ ‫ووضــع حلــول عاجلــة إلنهائهــا‬

‫هيئة المواصفات‬ ‫والمقاييس‬ ‫رســميا لألفــراد‬ ‫تعلــن الســماح‬ ‫ً‬ ‫باســتيراد الســيارات الكهربائيــة‬ ‫واســتخدامها فــي الســعودية‬

‫شركة كريم‬ ‫تحصــل علــى أول ترخيــص لتطبيــق‬ ‫إلكترونــي لتأجيــر قــوارب النزهــة‬ ‫البحريــة ‪ ،‬والبدايــة مــن جــدة هــذا‬ ‫ا لشــهر‬

‫‪4‬‬


‫نضــع‬ ‫وزارة الصحــة‬ ‫اللمســات األخيــرة علــى برنامــج‬ ‫الضمــان الصحــي وبرنامــج‬ ‫تخصيــص القطــاع الصحــي‪،‬‬ ‫عبــر شــركة قابضــة مملوكــة‬ ‫لــوزارة الصحــة ســتقوم بتزويــد‬ ‫الخدمــات للمواطنيــن‬

‫بلديــة طبرجــل تنتهــي‬ ‫مــن تركيــب و تشــغيل ‪ 270‬مــن‬ ‫إضــاءة ‪ LED‬واألنــارة التجميليــة‬ ‫علــى امتــداد شــارع األميــر‬ ‫نايــف فــي مدخــل المحافظــة‬

‫بزنــس انســايدر صنــدوق‬ ‫أرباحــا‬ ‫رؤيــة ســوفت بنــك حقــق‬ ‫ً‬ ‫قدرهــا ‪ 3‬مليــار دوالر فــي ‪5‬‬ ‫أشــهر بعوائــد تقــدر بـــ ‪%22‬‬

‫شــركة ‪ Vue‬الســينمائية‬

‫ريادةالســعودية ُتنهــي‬ ‫تصنيــع أول منصــة لتجميــع‬ ‫الغــاز الصخــري تــم تصنيعهــا‬ ‫بالكامــل فــي الســعودية خــال‬ ‫‪ 9‬اشــهر وذلــك لصالــح مشــروع‬ ‫محطــة أرامكــو لمعالجــة الغــاز‬ ‫فــي محافظــة طريــف‬

‫وزارة البيئــة تعتــزم إحــداث‬ ‫نقلــة نوعية فــي قطاع الزراعة‬ ‫بتأهيــل المدرجــات الزراعيــة‬ ‫واعتمــاد تقنيــات حصــاد ميــاه‬ ‫األمطــار فــي الجنــوب الغربــي‬ ‫مــن ‪#‬الســعودية‬

‫توقــع إتفاقيــة حصريــة مــع‬ ‫شــركة عبدالمحســن الحكيــر‬ ‫لبنــاء ‪ 30‬صالــة ســينما فــي‬ ‫ا لســعو د ية ‪.‬‬

‫‪5‬‬


‫السعودية وروسيا توقعان مذكرة تفاهم في مجال الطاقة تتضمن بحث‬ ‫إمكانية تطوير منظومة الكهرباء والتعاون في مجال تقنيات الطاقة النظيفة‬ ‫وقــع معالــي وزيــر الطاقــة والصناعــة والطاقــة المتجــددة‪ ،‬خاصــة الطاقــة كمصــدر رئيــس واألكثــر موثوقيــة‬ ‫للطاقــة‪.‬‬ ‫والثــروة المعدنيــة المهنــدس خالــد الشمســية وطاقــة الريــاح‪.‬‬ ‫الفالــح ووزيــر الطاقــة الروســي‬ ‫ألكســندر نوفــاك مذكــرة تفاهــم ويســعى البلــدان مــن خــال هــذه واتفــق الوزيــران علــى اتخــاذ‬ ‫بيــن المملكــة العربيــة الســعودية المذكــرة إلــى بحــث إمكانيــة تطويــر الخطــوات الالزمــة للتنســيق بيــن‬ ‫وجمهوريــة روســيا االتحاديــة‪ ،‬فــي منظومــة الكهربــاء‪ ،‬والتعــاون فــي الجهــات الوطنيــة فــي كال البلديــن‬ ‫مجــال الطاقــة‪ ،‬ترتكــز علــى تعزيــز مجــال تقنيــات الطاقــة النظيفــة‪ ،‬لبحــث فــرص التعــاون فــي التنســيق‬ ‫التعــاون االقتصــادي والتجــاري والـــتعاون الفنــي والتقنــي بينهمــا‪ .‬حــول السياســات الدوليــة التــي ُتع َنــى‬ ‫بالطاقــة والمنــاخ‪ ،‬وإعــداد دراســات‬ ‫واالســتثماري والفنــي فــي مجــال‬ ‫الدراســات وتطويــر التقنيــات‪ ،‬كمــا كمــا وقــع الوزيــران بيــان مشــترك عــن علميــة واقتصاديــة واجتماعيــة فــي‬ ‫تهــدف إلــى المعلومــات والتحليــات الطاقــة والتغيــر المناخــي‪ ،‬وأكــدا مجــال التغيــر المناخــي وسياســات‬ ‫حــول أوضــاع األســواق العالميــة علــى اســتمرار التعــاون الثنائــي الــدول فــي التعامــل معــه‪ ،‬وتســخير‬ ‫وســبل اســتقرارها‪ ،‬وعقــد المنتديــات مــن أجــل تشــجيع اســتخدام المــواد أنشــطة البحــوث والتطويــر البتــكار‬ ‫الدوليــة وورش العمــل والــدورات الهيدروكربونية النظيفة واالســتثمار تقنيــات المــواد الهيدروكربونيــة‬ ‫التدريبيــة فــي مجــال الطاقــة‪ ،‬ورفــع فيهــا‪ ،‬ليتمكــن المجتمــع الدولــي النظيفــة وبحــث جــدوى االســتثمار‬ ‫مســتوى التقنيــات المســتخدمة‪ ،‬مــن الحصــول علــى إمــدادات وأمــن فيهــا ‪.‬‬ ‫وتعزيــز فــرص االســتثمار المشــترك الطاقــة النظيفــة بجميــع مصادرهــا‪،‬‬ ‫بيــن البلديــن فــي مجــاالت الطاقــة‪ ،‬وأن تســتمر المــواد الهيدروكربونيــة‬

‫ـركة وود‬ ‫أرامكو تمنح شـ ً‬ ‫البريطانيــة عقــدا فــي‬ ‫مشــروع حقــل مرجــان‬ ‫ا لنفطــي‬ ‫منحــت شــركة “أرامكــو الســعودية”‬ ‫شــركة “وود البريطانيــة “عقــدا‬ ‫الهندســية‬ ‫الخدمــات‬ ‫لتقديــم‬ ‫وإدارة المشــاريع فــي مشــروع‬ ‫حقــل “مرجــان” النفطــي بالمنطقــة‬

‫الشــرقية ‪ ,‬وحســب بيــان للشــركة‬ ‫البريطانيــة‪ ،‬فــإن العقــد يســتمر لمــدة‬ ‫‪ 5‬ســنوات‪ ،‬وتصــل قيمتــه إلــى عــدة‬ ‫مالييــن مــن الــدوالرات‪.‬‬ ‫وتعليقــا علــى الفــوز بالعقــد‪ ،‬قــال‬ ‫‪6‬‬

‫“روبــن واتســون” الرئيــس التنفيــذي‬ ‫لشــركة “وود” إن شــركته تتطلــع‬ ‫إلــى العمــل فــي شــراكة وثيقــة مــع‬ ‫“أرامكــو” لتقديــم خبرتهــا الواســعة‬ ‫فــي هــذا المشــروع‪.‬‬


‫مجمع رفاد لالعمال‬ ‫‪Refad Business Park‬‬ ‫ال ـ ـ ـ ـخ ـ ـ ـب ـ ـ ـ ــر‬

‫المــــطــــور ‪ :‬رفاد العقارية‬ ‫المـصـمــم ‪ :‬شركة ديوان لالستشارات الهندسية‬ ‫المسـاحــة ‪ 42.000 :‬مترمربع‬ ‫الطـــوابـق ‪ 16 :‬طابق‬ ‫المــــوقـــع ‪ :‬الكورنيش – طريق الملك فيصل‬

‫‪7‬‬


‫ً‬ ‫ً‬ ‫الخطوط السعودية تطلق مشروعا إستراتيجيا‬ ‫ً‬ ‫لتكــون ضـ ـمــن أف ـضــل ‪ 5‬خطــوط طـيــران عــالم ــيا‬ ‫أعلنــت “الخطــوط الســعودية”‪ ،‬عــن‬ ‫إطــاق مبــادرة نوعيــة ومشــروع‬ ‫اســتراتيجي جديــد‪ ،‬لتكــون مصنفــة‬ ‫كشــركة خمســة نجــوم‪ ،‬وضمــن ‪5 Top‬‬ ‫عالميــا‪.‬‬ ‫وقــال المهنــدس صالــح الجاســر‪ ،‬مدير‬ ‫عــام “الخطــوط الســعودية”‪ ،‬إنــه تــم‬ ‫وضــع جــدول زمنــي لمتابعــة مراحــل‬ ‫تنفيــذ المشــروع بمــا يضمــن إنجــازه‬ ‫وفــق مــا خطــط لــه‪.‬‬ ‫وأضــاف الجاســر‪ ،‬خــال مؤتمــر صحفي‬ ‫عقــد اليــوم إلطــاق مشــروع الشــركة‬ ‫أنــه ســيتم إحــداث تطويــر جــذري فــي‬ ‫تجربــة الســفر بكافــة مراحلهــا‪.‬‬ ‫وبخصــوص األداء المالــي للشــركة‪،‬‬ ‫قــال إن الشــركة تعتمــد علــى‬ ‫مواردهــا الذاتيــة فــي توســيع‬ ‫أســطولها وتنميــة مواردهــا‪ ،‬مبينا أن‬ ‫الشــركة تمكنــت ألول مــرة منــذ فتــرة‬ ‫طويلــة مــن تحقيــق أربــاح فصليــة ‪،‬‬ ‫وتــم تخفيــض التكاليــف للكيلومتــر‬ ‫المقعدي بأكثر من ‪ % 10‬خالل العام‪،‬‬ ‫كمــا اســتطاعت ضبــط التكاليــف بشــكل‬ ‫كبيــر وتنميــة االيــرادات بحوالــي ‪.%8‬‬ ‫وحــول إجــراءات التخصيــص أكــد أنهــا‬ ‫مســتمرة‪ ،‬حيــث تخضــع إلشــراف‬

‫اللجنــة التــي يرأســها وزيــر النقــل‪،‬‬ ‫وهنــاك برنامــج يتــم متابعــة تنفيــذه‬ ‫بشــكل حثيــث‪ ،‬مبينــا أنــه خــال األيــام‬ ‫القادمــة ســيتم اإلعــان عــن الشــراكة‬ ‫االســتراتيجية لشــركة الخدمــات‬ ‫الطبيــة‪.‬‬ ‫وأضــاف أنــه جــاري اســتكمال‬ ‫اإلجــراءات ومتابعــة أوضــاع الســوق‬ ‫الختيــار الوقــت المناســب لطــرح‬ ‫أســهم الخطــوط الجويــة الســعودية‬ ‫للشــحن‪ .‬وحــول أســعار التذاكــر‪ ،‬أوضــح‬ ‫الجاســر أن مــن يحصــل علــى المقعــد‬ ‫اليــوم هــو مــن يحجــز مبكــرا‪ ،‬أو مــن‬ ‫يأتــي متأخــرا ويســتطيع أن يتحمــل‬ ‫الســعر المرتفــع‪ .‬وتابــع الجاســر قائــا‪:‬‬ ‫” متوســط أســعار تذاكــر الطيــران‬ ‫أصبــح أقــل مــن الســابق‪ ،‬ومــن لديــه‬ ‫مرونــة فــي الوقــت وتخطيــط أفضــل‬ ‫ســيحصل علــى أســعار أفضــل بكثيــر‬ ‫مــن اآلخريــن‪ ،‬ولــن يحصــل علــى‬ ‫المقعــد فــي آخــر لحظــة مــن لديــه‬ ‫اتصــال بــل ســيحصل عليــه مــن يدفــع‬ ‫أكثــر”‪ .‬وأوضــح الجاســر أنــه تــم توفيــر‬ ‫طيــران البيــرق وطيــران أديــل اللــذان‬ ‫يوفــران خدمــات بأســعار مختلفــة‬ ‫ومتفاوتــة وتناســب مختلــف الشــرائح‪،‬‬

‫مشــيرا الــى توفــر خيــارات متعــددة‬ ‫أمــام العمــاء‪.‬‬ ‫وأضــاف أنــه في الوقت الحالي ليس‬ ‫هنــاك نقــص فــي عــدد المقاعــد‪ ،‬وان‬ ‫بقــي شــيء قليــل فيمكــن تغطيتــه‬ ‫خــال األشــهر القادمــة‪.‬‬ ‫وقــال الجاســر “اذا لــم نســتطع‬ ‫أن نتفاعــل ونكــون أقــرب للضيــف‬ ‫فســيتركنا ويذهــب لآلخريــن ســواء‬ ‫فــي الرحــات الداخليــة أو الخارجيــة‪،‬‬ ‫وهنــاك تحــرك فــي التســعير يواكــب‬ ‫أســعار الســوق‪ ..‬وفــي النهايــة‬ ‫نحــن نعمــل بعمــل تجــاري لنســتطيع‬ ‫النمــو والتوســع واالســتثمار والبــد‬ ‫أن نحقــق عوائــد”‪.‬‬ ‫وأكــد أنــه يمكــن اســتخدام مســار‬ ‫القطــار الحالــي للقطــار الكهربائــي‬ ‫الــذي ســوف يتــم تشــغيله مــن‬ ‫الدمــام للريــاض‪ ،‬مضيفــا‪ :‬إنــه ســبق‬ ‫أن عمــل ورشــة عمــل عــن «فــرص‬ ‫التخصيــص فــي الخطــوط الحديديــة»‬ ‫للشــراكة مــع القطــاع الخــاص؛ إلنشــاء‬ ‫خــط قطــار كهربائــي بيــن الريــاض‬ ‫والدمــام وقــد حظيــت النــدوة بإقبــال‬ ‫كبيــر مــن المســتثمرين‪.‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫وكالة األحوال المدنية ‪ :‬قريبا تجديد الهوية الوطنية ذاتيا‬ ‫كشف جناح وكالة األحوال المدنية المشارك في مهرجان “الجنادرية ‪”32‬‬ ‫عـن الخدمـة الذاتيـة التـي سـتطلقها الوكالـة قريبـ ًا ‪ ،‬التـي تتيـح للمواطـن‬ ‫تجديـد بطاقـة الهويـة الوطنيـة ذاتيـ ًا دون الحاجـة لتواجـد الموظـف فـي‬ ‫تنفيـذ الخدمة‬ ‫ويتطلـب تجديـد بطـاق الهويـة الوطنيـة مـن خلال جهـاز شـبيهة بجهـاز‬ ‫الصـرف اآللـي ‪ ,‬إدخـال البطاقـة القديمـة فـي منفـذ خـاص ‪ ،‬ثـم يقـف‬ ‫المواطـن أمـام كاميـرا تلتقـط لـه صـورة شـخصية ‪ ،‬علـى أن يتـم التحقـق‬ ‫مـن هويتـه مـن خلال منفـذ البصمة بذات الجهاز قبـل أن يتم إصدار بطاقة‬ ‫الهويـة الوطنيـة المجـددة خلال دقائـق معـدودة‪.‬‬

‫‪8‬‬


‫متحف االحساء اإلقليمي‬

‫‪Al Ahsa Museum‬‬

‫المــــالـــك ‪ :‬الهيئة العامة للسياحة والتراث‬ ‫الوطني‬ ‫المصمم ‪YAAM Architects :‬‬ ‫المصمم الداخلي ‪ :‬مكتب طارق علي رضا‬ ‫لالستشارات الهندسية‬ ‫المـــوقـع ‪ :‬منتزه الملك عبدالله البيئي‬

‫الهـ ـ ـ ـف ـ ـ ــوف‬

‫‪9‬‬


‫إقبال كبير من الشركات‬ ‫المتـــخـــصــصــة لتقـــديــم‬ ‫عـــروضــهـــا لتــشـــغـــيــــل‬ ‫مطاعم ومقاهي فـي‬ ‫مطار الملك عبدالعـزيز‬ ‫الدولي الجــديد بــجـــدة‬

‫حظيــت أول منافســة لتشــغيل‬ ‫ٍ‬ ‫ومقــاه اســتثمارية‬ ‫مطاعــم‬ ‫فــي صالــة إنهــاء إجــراءات‬ ‫الســفر بمطــار الملــك عبدالعزيــز‬ ‫الدولــي الجديــد بجــدة بإقبــال‬ ‫كبيــر مــن الشــركات ذات الخبــرة‬ ‫واالختصــاص‪ .‬وكانــت شــركة‬ ‫مطــارات شــانغي العربيــة‬ ‫الســعودية‪ ،‬الشــركة المشــغلة‬ ‫لمطــار الملــك عبدالعزيــز‬ ‫الدولــي الجديــد بجــدة‪ ،‬قــد‬ ‫أعلنــت عــن طــرح المنافســة فــي‬ ‫ينايــر مــن العــام الحالــي‪.‬‬ ‫ونظمــت‬

‫شــركة‬

‫مطــارات‬

‫ٍ‬ ‫ومقــاه أخــرى‪.‬‬ ‫شــانغي العربيــة الســعودية بينهــا مطاعــم‬ ‫جلســة تعريفيــة حضرهــا أكثــر‬ ‫مــن ‪ 80‬ممثــاً عــن أكثــر مــن وفــي تعليــق لــه‪ ،‬قــال شــير‬ ‫‪ 30‬شــركة محليــة وعالميــة خــان‪ ،‬الرئيــس التنفيــذي المكلف‬ ‫متخصصــة‪ ،‬وذلــك لتعريفهــم لشــركة مطــارات شــانغي‬ ‫بالشــريحة األولــى من المطاعم العربيــة الســعودية‪“ ،‬نتطلــع‬ ‫المطروحــة إلطــاق عــروض مبتكــرة تســهم‬ ‫والمقاهــي‬ ‫للمنافســة‪ ،‬والتــي تشــمل فــي تقديــم تجربــة فريــدة‬ ‫مطعمــان وثالثــة مقاهــي‪ .‬لضيوفنــا وتوفــر لهــم تجربــة‬ ‫فــي ســفر متميــزة عبــر مطــار الملــك‬ ‫الشــركة‬ ‫وســتطرح‬ ‫المســتقبل القريــب منافســات عبدالعزيــز الدولــي الجديــد‪،‬‬ ‫أخــرى الســتقبال العــروض مــن والذي سيســتضيف المسافرين‬ ‫الشــركات المتخصصــة لتشــغيل والــزوار مــن المملكــة وكافــة‬ ‫مجموعــة كبيــرة مــن المواقــع أنحــاء العالــم‪ .‬ونحــن نهــدف‬ ‫االســتثمارية المختلفــة‪ ،‬ومــن إلــى تقديــم خيــارات متنوعــة‬ ‫‪10‬‬


‫مــن أشــهر المأكــوالت العالميــة‬ ‫التــي تشــمل الوجبات الســريعة‪،‬‬ ‫إلــى جانــب أشــهى المأكــوالت‬ ‫الســعودية التقليديــة‪ ،‬وتعريــف‬ ‫العالــم بالتــراث الســعودي‬ ‫وأجــواء الضيافــة المتفــردة‬ ‫التــي تميــز المملكــة‪ ،‬جنبــ ًا‬ ‫إلــى جنــب مــع أشــهر العالمــات‬ ‫التجاريــة العالميــة فــي مجــال‬ ‫المطاعــم والمقاهــي‪”.‬‬

‫وخــال الجلســة التعريفيــة‬ ‫التــي تــم عقدهــا فــي ‪25‬‬ ‫ينايــر الماضــي‪ ،‬تــم تعريــف‬ ‫الشــركات الراغبــة فــي دخــول‬ ‫المنافســة بإجــراءات تقديــم‬ ‫العــروض‪ ،‬حيــث ســيكون الموعــد‬ ‫األخيــر لتقديــم العــروض هــو‬ ‫الســاعة ‪ 11:30‬مــن صبــاح يــوم‬ ‫‪ 22‬فبرايــر ‪ .2018‬وللحصــول علــى‬ ‫مزيــد مــن المعلومــات يمكــن‬ ‫للشــركات الراغبــة التواصــل‬ ‫مــع شــركة مطــارات شــانغي‬ ‫العربيــة الســعودية عبــر البريــد‬ ‫@‪commercial‬‬ ‫االلكترونــي‬ ‫‪casa-jeddah.com‬‬

‫وقــد تــم تخصيــص مــا يقــرب مــن‬ ‫‪ 10,000‬قــدم مربــع (مــا يقــرب مــن‬ ‫‪ 1,000‬متــر مربــع) بصالــة إنهــاء‬ ‫إجــراءات الســفر بالمطــار الجديــد‬ ‫لتقديــم خيــارات مطاعــم ومقـ ٍ‬ ‫ـاه‬ ‫متنوعــة للمســافرين وزوار‬ ‫المطــار‪ .‬وإلــى جانــب المطاعــم‬ ‫والمقاهــي الجديــد‪ ،‬تــم دعــوة‬ ‫الشــركات المتخصصــة لتقديــم‬ ‫عــروض تســهم فــي تلبيــة‬ ‫تطلعــات المســافرين بمختلــف‬ ‫فئاتهــم‪ ،‬حيــث أن المطــار‬ ‫الجديــد ســيقدم خدماتــه إلــى‬ ‫المســافرين مــن رجــال األعمــال‬ ‫والمســافرين ألغــراض الترفيــه‪،‬‬ ‫إلــى جانــب أعــداد هائلــة مــن‬ ‫الحجيــج والمعتمريــن فــي كل‬ ‫عــام‪ ،‬مســتفيد ًا مــن موقعــه نبــذة عــن شــركة مطــارات‬ ‫القريــب مــن مكــة المكرمــة شــانغي العربيــة الســعودية‬ ‫والمدينــة المنــورة‪.‬‬ ‫شــانغي‬ ‫مطــارات‬ ‫شــركة‬ ‫وســتكون هــذه المنافســة هــي العربيــة الســعودية هــي‬ ‫األولــى مــن بيــن ‪ 40‬منافســة تحالــف تقــوده شــركة مطــارات‬ ‫تغطــي أكثــر مــن ‪ 100‬موقــع شــانغي العالميــة التــي مقرهــا‬ ‫اســتثماري فــي مطــار الملــك ســنغافورة‪ ،‬وهــي الشــركة‬ ‫عبدالعزيــز الدولــي الجديــد الرائــدة فــي تقديــم الخدمــات‬ ‫بجــدة‪ ،‬حيــث ستشــمل طلبــات االستشــارية وإدارة أســواق‬ ‫تقديــم العــروض الالحقــة طــرح الطيــران العالميــة واالســتثمار‬ ‫مواقــع فــي الســوق الحــرة‪ ،‬فيهــا‪ ،‬حيــث حصلــت فــي مايــو‬ ‫والســوق الخاضعــة للضريبــة‪ 2017 ،‬علــى عقــد إدارة وتطويــر‬ ‫ومواقــف الســيارات‪ ،‬وخدمــات المطــار الجديــد لمــدة ‪ 20‬عامــ ًا‬ ‫المســافرين مثــل االتصــاالت عبــر منافســة طرحتهــا الهيئــة‬ ‫والخدمــات الماليــة وتأجيــر العامــة للطيــران المدنــي‪.‬‬ ‫الســيارات‪.‬‬ ‫‪11‬‬

‫الملــك‬ ‫مطــار‬ ‫وســيصبح‬ ‫عبدالعزيــز الدولــي الجديــد‬ ‫بجــدة المطــار عنــد بــدء تشــغيله‬ ‫فــي العــام الحالــي ‪ 2018‬المطار‬ ‫األكثــر حركــة فــي المملكــة‬ ‫واألفضــل ارتباطــ ًا بالمطــارات‬ ‫األخــرى‪ ،‬حيــث يعــد البوابــة‬ ‫الرئيســية لمدينــة جــدة‪ ،‬المركــز‬ ‫التجــاري الرئيســي وثانــي أكبــر‬ ‫مــدن المملكــة‪ ،‬كمــا أنــه البوابــة‬ ‫الرئيســية للحرميــن الشــريفين‬ ‫فــي مكــة المكرمــة والمدينــة‬ ‫المنــورة‪ .‬ويشــهد المطــار تنفيذ‬ ‫برنامــج توســعة لرفــع طاقتــه‬ ‫االســتيعابية مــن ‪ 30‬مليــون‬ ‫إلــى ‪ 80‬مليــون مســافر ســنوي ًا‬ ‫فــي المتوســط‪ ،‬وذلــك تحســب ًا‬ ‫لالرتفــاع الكبيــر المتوقــع فــي‬ ‫حركــة الســفر‪.‬‬ ‫ويعــد مطــار الملــك عبدالعزيــز‬ ‫الدولــي الجديــد بجــدة ثانــي‬ ‫مطــارات‬ ‫شــركة‬ ‫مشــاريع‬ ‫شــانغي العالمية في المملكة‬ ‫العربيــة الســعودية‪ ،‬وذلــك بعــد‬ ‫شــراكتها الناجحــة مــع الهيئــة‬ ‫العامــة للطيــران المدنــي فــي‬ ‫مشــروع إدارة وتشــغيل مطــار‬ ‫الملــك فهــد الدولــي بالدمــام‬ ‫منــذ العــام ‪.2008‬‬ ‫ويذكــر أن شــركة مطــارات‬ ‫شــانغي العالميــة مملوكــة‬ ‫بالكامــل لمجموعــة مطــارات‬ ‫الجهــة‬ ‫وهــي‬ ‫شــانغي‪،‬‬ ‫المســؤولة عــن تشــغيل وإدارة‬ ‫مطــار شــانغي بســنغافورة‪،‬‬ ‫المطــار األكثــر حصــوالً علــى‬ ‫الجوائــز فــي العالــم‪.‬‬


‫المسار البرتقالي‬

‫آخر سـيـر االعمال‬ ‫في مترو الرياض‬ ‫محطة المركز المالي الرئيسية‬

‫محطة البريد السعودي على المسار االخضر‬ ‫‪12‬‬


‫نموذج للمحطات االنفاق على المسار االزرق‬

‫نموذج للمحطات االنفاق على المسار االزرق‬ ‫‪13‬‬


14


‫مساحة‬ ‫إعـالنـيــة‬ ‫لإلعالن معنا‬

‫جوال ‪0591019611 :‬‬ ‫االيميل ‪Ads@SaudiProjects.net :‬‬

‫‪15‬‬


‫تشــغيل اإلضاءة التجريبية‬ ‫لفنــدق مانســارد بحــي‬ ‫الربيــع فــي الريــاض‬

‫أخــر مــا وصلــت إليــه األعمــال بمشــروع نفــق قطــار الحرميــن المــؤدي إلــى محطــة مطــار‬ ‫الملــك عبدالعزيــز الدولــي الجديــد فــي جــدة‬ ‫‪16‬‬


‫جانـــب مـــن أعمـــال اإلنشـــاء‬ ‫فـــي مشـــروع صالة الســـينما‬ ‫بتقنيـــة الــــ ‪ 4D‬بمســـاحة ‪380‬‬ ‫م‪ 2‬في مدينةالملك عبدالله‬ ‫االقتصاديـــة‬

‫صــور مختلفــة مــن مطــار الملــك عبدالعزيز‬ ‫الدولــي بجــدة والــذي بدأت االســتعدادات‬ ‫الفتتاحــه منتصف ‪2018‬‬

‫‪17‬‬


‫للتواصل واإلعالن معنا‬ ‫جوال ‪0591019611 :‬‬

‫االيميل ‪Ads@SaudiProjects.net :‬‬

‫‪18‬‬

النشرة السابعة عشر| مشاريع السعودية  

مشاريع السعودية الموقع : www.saudiprojects.net تويتر : @SaudiProject فيسبوك : @SaudiProject الانستقرام : saudiprojects سناب : saudiprojects...

النشرة السابعة عشر| مشاريع السعودية  

مشاريع السعودية الموقع : www.saudiprojects.net تويتر : @SaudiProject فيسبوك : @SaudiProject الانستقرام : saudiprojects سناب : saudiprojects...

Advertisement