Issuu on Google+

‫غير مخصص للبيع‬

‫"بهاء الحرير"‬ ‫في كرخانة بسوس‬

‫نقسم بالـله العظيم‬ ‫مسلمين ومسيحيين‬ ‫موحدين‬ ‫أن نبقى ّ‬ ‫الى أبــــد اآلبدين‬ ‫دفاع ًا عن لبنان العظيم‬

‫"نبي أم دجال؟"‬ ‫الواعظ جوشوا‬ ‫يزعم شفاء‬ ‫اإليدز والسل‬

‫جبران تويني‬

‫محطة إرسال على‬ ‫سطح منزل في أنان‬ ‫تقلق األهالي‬

‫(ص‪)18 – 17 – 16‬‬

‫‪M‬‬ ‫األربعاء‬

‫‪O‬‬ ‫‪28‬‬

‫أيار‬

‫‪C‬‬ ‫‪2014‬‬

‫‪.‬‬ ‫السنة‬

‫‪R‬‬ ‫‪81‬‬

‫‪-‬‬

‫العدد‬

‫‪A‬‬ ‫‪25392‬‬

‫‪H‬‬

‫‪A‬‬

‫‪N‬‬

‫‪ 24‬صفحة‪ 2000/‬ليرة‬

‫‪N‬‬

‫‪A‬‬

‫‪.‬‬

‫‪W‬‬

‫‪W‬‬

‫‪W‬‬

‫‪Mercredi 28 Mai 2014 81 ème Année - No 25392‬‬

‫يتعطل والحكومة ّ‬ ‫تترقب‬ ‫يتمدد واملجلس ّ‬ ‫الفراغ ّ‬ ‫يتحولون رهينة التباينات‬ ‫ال سلسلة والطالب ّ‬

‫‪4‬‬

‫محليات‬

‫المياه الراكدة في البركة وسط الباحة الخارجية لقصر بعبدا بعدما اطفئت النافورة وغابت الحياة‪.‬‬

‫(ابرهيم الطويل)‬

‫ال � �ش � �غ� ��ور‪ ،‬ال � � �ف� � ��راغ‪ ،‬ال �ت �ع �ط �ي��ل‪،‬‬ ‫ال � �ش � �ل� ��ل‪ ،‬ك � �ل � �م ��ات ت� � �ت � ��ردد ع �ل��ى‬ ‫م �س��ام��ع ال�ل�ب�ن��ان�ي�ي��ن وال �ع��ال��م منذ‬ ‫االس �ب��وع ال �ف��ائ��ت‪ ،‬وت �ح��دي��دا منذ‬ ‫ال �س �ب ��ت ال� �م ��اض ��ي‪ ،‬ع �ن ��دم ��ا غ� ��ادر‬ ‫ال��رئ �ي��س م �ي �ش��ال س �ل �ي �م��ان قصر‬ ‫بعبدا من غير ان يسلم االمانة الى‬ ‫خ�ل��ف‪ ،‬واق�ف��ل معه القصر جزئيا‪،‬‬ ‫واطفئت نافورة المياه في باحته‪،‬‬ ‫ف� ��ي ان� �ت� �ظ ��ار ان ي �ت �ف��ق االط� � ��راف‬ ‫الداخليون المؤثرون‪ ،‬بقرار منهم‪،‬‬ ‫او ب��اي �ح��اء خ ��ارج ��ي‪ ،‬ع �ل��ى ان�ت�خ��اب‬ ‫البديل‪ ،‬لتدب الحياة فيه مجددا‪.‬‬ ‫وال�ت�ع�ط�ي��ل ال ��ذي ب ��دأ منذ‬ ‫‪12‬‬

‫زيارة البابا لألراضي املقدسة‬ ‫وقفات تاريخية وأمل يف السالم‬ ‫البابا فرنسيس والبطريرك المسكوني برتلماوس االول يصليان فوق حجر المغسل في كنيسة القيامة بالقدس‪( .‬أ ف ب)‬

‫حفلت زيارة البابا فرنسيس لالراضي‬ ‫المقدسة ب��وق�ف��ات تاريخية مليئة‬ ‫ب��االم��ال وال ��رم ��وز وال �ت��واض��ع واالم ��ل‬ ‫ف��ي س�لام ل��رع��اي��ا ال��دي��ان��ات ال�ث�لاث‪،‬‬ ‫من وقوفه الرمزي امام جدار الفصل‬ ‫االسرائيلي في الضفة الغربية الذي‬ ‫يفصل كنيستي ال�م�ه��د وال�ق�ي��ام��ة‬ ‫ف ��ي م��دي �ن �ت��ي ب �ي��ت ل �ح��م وال �ق��دس‬

‫وي �ق �ي��د ح��ري��ة ال�ف�ل�س�ط�ي�ن�ي�ي��ن في‬ ‫ال� �ح ��رك ��ة وال� �ع� �م ��ل وال � �ع � �ب� ��ادة‪ ،‬ال ��ى‬ ‫وق��وف��ه ام��ام حائط المبكى ووضعه‬ ‫اك�ل�ي ً�لا م��ن ال��زه��ر على قبر مؤسس‬ ‫الحركة الصهيونية تيودور هرتزل‪.‬‬ ‫وال � ��ى ال� � ��دالالت ال �س �ي��اس �ي��ة ك��ان��ت‬ ‫ال�ق�م��ة ال��روح �ي��ة ال �ت��ي ج�م�ع��ت ال�ب��اب��ا‬ ‫وال�ب�ط��ري��رك المسكوني برتلماوس‬

‫االول في كنيسة القيامة في الذكرى‬ ‫ال �خ �م �س �ي��ن ل �ل �ق��اء االول ل�ل��راح�ل�ي��ن‬ ‫ال�ب��اب��ا ب��ول��س ال �س��ادس وال�ب�ط��ري��رك‬ ‫اثيناغوراس وهو االول للكنيستين‬ ‫االرثوذكسية والكاثوليكية‪.‬‬ ‫ولم تقل المعاني الرمزية للمحطة‬ ‫االردنية للبابا فرنسيس أهمية عن‬ ‫محطتي القدس وبيت لحم‪ .‬ص‪10‬‬

‫انتخابات مصر إلى يوم ثالث‬ ‫لشرعية يحتاج إليها السيسي‬ ‫افتتـاحيـة النهــار‬ ‫بقلم سمير عطاالله‬

‫هزيمة املستقبل العربي‬ ‫ّ‬ ‫ب��دا المستقبل ال�ع��رب��ي ف��ي ب��داي��ات��ه ب� ّ�راق��ًا‪ .‬لبنان المستقل بين‬ ‫كتلتين برلمانيتين‪ ،‬تستسلم إحداهما لقانون الخسارة والهزيمة‬ ‫وتشتركان في تفسير واحد للدستور‪ .‬وفي مصر يتنافس‬ ‫‪19‬‬

‫رجل يقبل المرشح عبد الفتاح السيسي لدى ادالئه بصوته في هيليوبوليس‬

‫بشمال القاهرة أول من أمس‪.‬‬

‫(أ ف ب)‬

‫م� � � � � ّ�ددت أم � � ��س ال� �ل� �ج� �ن ��ة ال �ع �ل �ي��ا‬ ‫ل�لان�ت�خ��اب��ات ال��رئ��اس �ي��ة ف��ي مصر‬ ‫ع �م �ل �ي��ة االق� � �ت � ��راع ي ��وم ��ًا إض��اف �ي��ًا‬ ‫لتنتهي اليوم االرب�ع��اء ب��دل أمس‬ ‫ال�ث�ل�ث��اء‪ ،‬وس��ط م�خ��اوف م��ن إقبال‬ ‫ض �ع �ي��ف ل �ل �ن��اخ �ب �ي��ن األم� � ��ر ال ��ذي‬ ‫ينتقص من شرعية واضحة يحتاج‬ ‫إليها المرشح األوف��ر حظًا بالفوز‬ ‫وزي ��ر ال��دف��اع ال�س��اب��ق عبدالفتاح‬ ‫السياسي‪ .‬‬ ‫ووقت يتوقع أن يفوز السيسي‬

‫بغالبية ك�ب�ي��رة‪ ،‬ي�ت��رك��ز االه�ت�م��ام‬ ‫ف��ي ال��داخ��ل وال �خ ��ارج ع�ل��ى نسبة‬ ‫ال�م�ق�ت��رع�ي��ن م��ؤش �رًا م�ه�م��ًا ل�م��دى‬ ‫ال �ت��أي �ي��د ال �ش �ع �ب��ي ال � ��ذي يحظى‬ ‫ب��ه المشير السيسي‪ ،‬بينما يرى‬ ‫"االخ��وان المسلمون" انه استولى‬ ‫على السلطة في "انقالب"‪.‬‬ ‫وي � � �ن� � ��اف� � ��س ال� � �س� � �ي� � �س � ��ي ف ��ي‬ ‫االن � �ت � �خ ��اب ��ات م ��رش ��ح وح � �ي ��د ه��و‬ ‫ال� �س� �ي ��اس ��ي ال � �ي � �س� ��اري ح �م��دي��ن‬ ‫ص‪11‬‬ ‫صباحي‪ .‬‬

‫عباس قلد‬ ‫الراعي وسام‬ ‫نجمة القدس‬

‫‪8‬‬

‫في ‪ 9‬و‪ 10‬حزيران‬

‫عدوان طالب‬ ‫باتفاق وضمان‬ ‫عدم تحريك‬ ‫الشارع الحقا‬

‫محليات‬

‫ما هي حسابات‬ ‫"حزب الله" تجاه‬ ‫عون ‪ -‬الحريري؟‬

‫جلستان للمجلس‬

‫وال نصاب متوقعا‬

‫‪6‬‬

‫تربية‬

‫خالفات سياسية‬ ‫عطلت اقرار‬ ‫ملف التفرغ‬

‫‪9‬‬

‫مدنيات‬

‫مهرجانات البترون‬ ‫اعلنت برنامجها‬ ‫لصيف ‪2014‬‬

‫أوباما لبرنامج أوسع للمعارضة السورية‬ ‫واالئتـالف ّ‬ ‫يتوقع كسر الفيتو على األسلحة‬

‫سوريات في االردن يهتفن ضد الرئيس السوري بشار االسد لدى احتفالهن بقرار‬

‫طرد السفير السوري بهجت سليمان من عمان االحد‪.‬‬

‫(أ ب)‬

‫واشنطن ‪ -‬هشام ملحم‬ ‫بروكسيل ‪ -‬موسى عاصي‬

‫أف��ادت م�ص��ادر حكومية اميركية واخ��رى تمثل المعارضة ال�س��وري��ة في‬ ‫واشنطن ان الرئيس باراك اوباما يعتزم ان يعلن في خطابه الرئيسي عن‬ ‫السياسة الخارجية في كلية "ويست بوينت" العسكرية اليوم‪ ،‬برنامجًا‬ ‫جديدًا لتدريب عناصر في المعارضة السورية المعتدلة‪ ،‬يتخطى بحجمه‬ ‫البرنامج المتواضع الذي بدأته وكالة االستخبارات المركزية "السي آي إي"‬ ‫الصيف الماضي في االردن‪.‬‬ ‫وسيخصص اوباما خطابه للسياسة الخارجية‪ ،‬إذ من المتوقع ان يرد‬ ‫على االنتقادات التي تعرض لها في واليته الثانية بسبب ادائ��ه الهزيل‬ ‫في التعامل مع الحرب في سوريا ومع التحدي الذي مثله تدخل روسيا في‬ ‫اوكرانيا‪.‬‬ ‫ونسبت صحيفة "ال��وول ستريت ج��ورن��ال" أم��س ال��ى مسؤول ب��ارز في‬ ‫ال�ح�ك��وم��ة االم�ي��رك�ي��ة ان اوب��ام��ا س�ي�ش��رح "ن�ي�ت��ه ت��وس�ي��ع دع�م�ن��ا لعمليات‬ ‫المعارضة السورية المعتدلة وزي��ادة الدعم لجيران سوريا في مواجهتهم‬ ‫لالخطار االرهابية النابعة من الوضع ال��ذي اوج��ده (الرئيس بشار) االسد‬ ‫في سوريا"‪.‬‬ ‫واك��دت مصادر مسؤولة في المعارضة السورية في واشنطن‬ ‫‪12‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫‪2‬‬

‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫الموقف هذا النهار‬

‫سركيس نعوم‬

‫تحليل سياسي‬

‫للمتشددين يف إيران‬ ‫‪ - 36‬ال تعطوا الفرصة‬ ‫ّ‬

‫ّ‬ ‫تحدث "إيرانيو نيويورك" عن موقف بالدهم من‬ ‫سوريا‪ ،‬قالوا‪" :‬نحن لم نطالب ببقاء األسد‪ .‬نحن‬ ‫طالبنا بالعمل للتوصل إلى تسوية سياسية ترضي‬ ‫كل فئات المجتمع السوري‪ُ .‬وطبعًا لم نطالب‬ ‫برحيله عن السلطة‪ .‬لكن لن نجيبك إذا كان‬ ‫بقاؤه شرطًا لنا في المحادثات (غير المباشرة) مع‬ ‫أميركا‪ .‬الموضوع السوري صعب‪ .‬هناك أقليات‪:‬‬ ‫وغيرهم‪ .‬ماذا نفعل؟ هل‬ ‫علويون ومسيحيون‬ ‫ُيترك هؤالء لإلبادة"؟ ّعل ُ‬ ‫قت‪ :‬المجتمع الدولي لن‬ ‫يتسامح مع إبادة األقليات أو لن يسمح بذلك‪ .‬ثم‬ ‫ُ‬ ‫سألت‪ :‬أال يمكن فصل مصير األسد عن مصير‬ ‫العلويين وبذل كل الجهود للمحافظة عليهم‬ ‫وحمايتهم؟ أجابوا‪" :‬نحن لم نقل أن مصير األسد‬ ‫هو ّ‬ ‫الهم األساسي لنا‪ ،‬ما يهمنا هو محاربة اإلرهاب‬ ‫التكفيري وحماية األقليات في المنطقة كلها‪.‬‬ ‫دول عربية عدة ّفرخت إرهابيين منها العربية‬ ‫السعودية‪ .‬في مؤتمر "جنيف ‪ "2‬زار السفير‬ ‫البريطاني البعثة الديبلوماسية اإليرانية في األمم‬ ‫المتحدة وقال‪ :‬يجب أن تعلنوا رسميًا موافقتكم‬ ‫على بيان "جنيف ‪ ."1‬فأجابت‪ :‬لن يحصل ذلك‪،‬‬ ‫ليس ألننا نرفضه بل ألننا نتساءل لماذا ُيطلب‬ ‫منا هذا الموقف وال ُيطلب من غيرنا أي من كل‬ ‫المشاركين في المؤتمر؟ هل المقصود إذاللنا أم‬ ‫إبعادنا عن المؤتمر أم ماذا"؟ ُ‬ ‫قلت‪ :‬على كل انعقد‬ ‫"جنيف ‪ "2‬على أنه تكملة لـ"جنيف ‪ ."1‬ويعني‬ ‫ذلك أن األخير مقبول ضمنًا‪ .‬ثم تابع هؤالء‪" :‬نحن‬ ‫دولة محورية وقوية ُولسنا مرتهنين ألي قوة‬ ‫إقليمية ودولية كما قلت أنت في البداية‪ ،‬وذلك‬ ‫رغم ما ّ‬ ‫تعرضنا له من حروب وعقوبات متنوعة‪ .‬نحن‬ ‫على استعداد للتعاون مع الجميع‪ .‬لكننا لسنا على‬ ‫استعداد لالستسالم‪ .‬على كل إذا عدنا إلى الحرب‬ ‫األميركية على أفغانستان في العام ‪ 2001‬نجد‬ ‫أنه كان في إمكان "الطالبان"‪ ،‬وكانوا حكامها في‬ ‫حينه‪ ،‬أن يبقوا في السلطة لو قبلوا شروط أميركا‪.‬‬ ‫ولو فعلوا لما شنت الحرب عليهم وعلى بالدهم‪.‬‬ ‫األميركيون خلقوا "الطالبان" ومعهم "تنظيم‬ ‫القاعدة" وغيره بالتفاهم والتعاون مع السعودية‪.‬‬ ‫هناك في أفغانستان وباكستان وآسيا الوسطى‬ ‫إثارة لمشاعر طائفية ضد األقليات‪ .‬وفي النهاية‬ ‫المسيحيون أقليات فيها‪ ،‬والشيعة أقلية طبعًا إذا‬ ‫ُ‬ ‫سألت‪ :‬ماذا عن الحوار النووي‬ ‫استثنينا إيران"‪.‬‬ ‫الجاري بين المجموعة الدولية ‪ 1+5‬وإيران؟ هل‬ ‫يسفر عن اتفاق ما؟ أجابوا‪" :‬االتفاق النووي‬ ‫ضروري مع أميركا والـ‪ .1+5‬لكن نحن انضممنا‬

‫أســرار اآللـهة‬

‫إلى كل المعاهدات الدولية بما في ذلك معاهدة‬ ‫حظر األسلحة النووية والكيماوية‪ .‬إسرائيل‬ ‫رفضت االنضمام‬ ‫رفضت االنضمام إليها‪ .‬ومصر‬ ‫إليها إلى أن تنضم إسرائيل‪ .‬لماذا ُن َ‬ ‫عامل نحن‬ ‫على هذا النحو التمييزي والقاسي؟ كل ذلك‬ ‫خلق انعدام ّ ثقة بين إيران وأميركا‪ .‬نحن ال نثق‬ ‫بأميركا"‪ .‬عل ُ‬ ‫قت‪ :‬عدم الثقة طبيعي بعد سنوات‬ ‫بل عقود من العداء‪ .���لكنه ال يمنع التفاوض أو‬ ‫استمراره‪ ،‬ونجاحه وحده يبدأ في خلق أجواء‬ ‫ثقة تدريجًا‪ .‬الحروب والنزاعات تقع بين أعداء‬ ‫وكذلك التفاوض‪َّ .‬‬ ‫مد أوباما يده إلى إيران وكان‬ ‫صادقًا وال يزال‪ .‬على إيران تجاوز عدم الثقة لبدء‬ ‫التفاوض وتاليًا للتوصل إلى تفاهم‪ ،‬ومن ثم‬ ‫االنطالق لحل المشكالت اإلقليمية التي أميركا‬ ‫طرفًا فيها وإيران وغالبية الدول في المنطقة‪.‬‬ ‫أجابوا بكالم نقدي للسعودية ولدورها في معاناة‬ ‫إيران وحلفائها‪ ،‬فقلت‪ :‬السعودية تخاف منكم أو‬ ‫باألحرى تعتبركم تهديدًا جديًا لها‪ .‬لكن أميركا‬ ‫ستطمئنها بعد إعطائها ضمانات‪ .‬وبعد ذلك‬ ‫يمكن أن تتعاونوا كلكم ومع أميركا الستقرار‬ ‫ّ‬ ‫إرهاب يشكل التهديد األكبر‬ ‫المنطقة ومحاربة‬ ‫ٍ‬ ‫"نحن دولة ال ّ‬ ‫تسمينا نظامًا‪.‬‬ ‫لكم جميعًا‪ّ .‬ردوا‪:‬‬ ‫عندنا حرية وديموقراطية وتعدد آراء‪ .‬أتى إلى‬ ‫رئاسة الجمهورية رفسنجاني ثم خاتمي فنجاد‪.‬‬ ‫واآلن أتى روحاني‪ ،‬ولم يكن المرشد األعلى الولي‬ ‫الفقيه آية الله علي خامنئي مؤيدًا لغالبية هؤالء‪.‬‬ ‫لكن هناك احترام للناس‪ .‬الديموقراطية التي في‬ ‫إيران ليست موجودة في العالم العربي"‪ُ .‬‬ ‫قلت‪:‬‬ ‫ديموقراطيتكم مهمة وال يمكن إنكارها رغم أنها‬ ‫بمؤيدي النظام اإلسالمي الحاكم‪ .‬فهي‬ ‫محصورة ُ‬ ‫لم تكتمل‪ .‬ط ِرحت فكرة بعد تجديد انتخاب نجاد‪،‬‬ ‫و"االنتفاضة" االحتجاجية التي حصلت وقادها‬ ‫المرشحان الخاسران الموسوي ّ‬ ‫وكروبي وهما‬ ‫من أهل النظام‪ ،‬تقضي بإنشاء حزبين إسالميين‬ ‫محافظ وإصالحي‪ ،‬لكنها لم َتر النور لماذا؟ لم ُيجب‬ ‫"إيرانيو نيويورك" عن ذلك بل انتقلوا إلى الحديث‬ ‫عن إيران فقالوا "إنها حققت الكثير نوويًا‪ ،‬علمًا‬ ‫أنها ال تريد سالحًا نوويًا لكنها صارت نووية‪ .‬وعلى‬ ‫أميركا أن تعرف أن في إيران متشددين يرفضون‬ ‫المفاوضات ولذلك عليها أي على رئيسها أن ال‬ ‫يعطيهم ّالفرصة"‪.‬‬ ‫بماذا علقت؟‬ ‫‪sarkis.naoum@annahar.com.lb‬‬

‫ما هي أسباب تعطيل انتخابات الرئاسة؟‬ ‫وقائع من املاضي السياسي حول "الرئيس القوي"‬ ‫سمير منصور‬

‫األس� �ب ��اب ال �ت��ي ح��ال��ت دون اج ��راء‬ ‫االنتخابات الرائاسية ضمن المهلة‬ ‫الدستورية ال تزال على حالها‪ .‬ومن‬ ‫منع انتخاب رئيس للجمهورية قبل‬ ‫‪ 25‬ايار لم يفعل لكي يسمح بذلك‬ ‫ف��ي ‪ 26‬م�ن��ه! واذا ك��ان صحيحا ان‬ ‫ع ��دم االن �ت �خ��اب ك ��ان ن�ت�ي�ج��ة "ع��دم‬ ‫ت��واف��ر ال �ظ��روف ال �م��ؤات �ي��ة" للفريق‬ ‫ال� ��ذي ق��اط��ع وم �ن��ع اك �ت �م��ال ن�ص��اب‬ ‫الجلسات المتتالية التي دع��ا اليها‬ ‫رئ �ي��س م�ج�ل��س ال �ن��واب ن�ب�ي��ه ب��ري‪،‬‬ ‫وهذه "الظروف" تعني‪ ،‬وفق الفريق‬ ‫ال� �م� �ق ��اط ��ع‪ ،‬ع � ��دم ت ��أم �ي ��ن ان �ت �خ��اب‬ ‫مرشحه "غير المعلن" رئيس تكتل‬ ‫التغيير واالص �ل�اح" ال�ن��ائ��ب ميشال‬ ‫ع ��ون‪ ،‬ف�ل�م��اذا ل��م ي�س��ع ه ��ذا ال�ف��ري��ق‬ ‫الى توفير تلك الظروف قبل انتهاء‬ ‫المهلة الدستورية؟‬ ‫واذا ك ��ان ص�ح�ي�ح��ا ان ف��ري��ق ‪14‬‬ ‫آذار قد تبنى ترشيح رئيس حزب‬ ‫"ال� �ق ��وات ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة" س�م�ي��ر جعجع‬ ‫لكي يحول دون اج��راء االنتخابات‪،‬‬ ‫لكونه ي��درك ان انتخابه غير ممكن‬ ‫ك �م��ا ت �ق��ول م �ص��ادر ف��ري��ق ‪ 8‬آذار‪،‬‬ ‫ف��ان امتناع ه��ذا الفريق ع��ن تقديم‬ ‫م��رش �ح��ه واالق � �ت ��راع ل��ه ف��ي الجلسة‬ ‫االول � � � ��ى ل�ل�ان� �ت� �خ ��اب ال � �ت ��ي اك �ت �م��ل‬ ‫ن�ص��اب�ه��ا‪ ،‬جعله "م �ش��ارك��ا" ف��ي منع‬ ‫االن �ت �خ��اب‪ ،‬ك�م��ا ت �ق��ول م �ص��ادر في‬ ‫ف��ري��ق ‪ 14‬آذار‪ ،‬م��ؤك��دة ان ف��ري��ق ‪8‬‬ ‫آذار ال يريد االنتخاب إال على طريقة‬ ‫"اما من اريده واما ال انتخابات"‪ .‬وكل‬ ‫ذل ��ك اذا ك ��ان ص�ح�ي�ح��ا ان تعطيل‬ ‫االنتخابات كان لغايات محلية بحتة‪،‬‬ ‫"ولكن العكس هو الصحيح"‪ ،‬على ما‬ ‫يرى وزير ينتمي الى تكتل وسطي‪،‬‬ ‫اذ ي�ل�ف��ت ال ��ى ان "ال �م�ل��ف اللبناني‬

‫ال يشكل ب�ن��دا اس��اس�ي��ا ف��ي ج��دول‬ ‫اع �م��ال ال �ق��وى االق�ل�ي�م�ي��ة وال��دول �ي��ة‬ ‫ال �م��ؤث��رة‪ ،‬وت�ح��دي��دا ام�ي��رك��ا واي ��ران‪،‬‬ ‫وال ��ذي يمتد م��ن ال �ع��راق ال��ى اي��ران‬ ‫الى سوريا الى البحرين الى اليمن"‪.‬‬ ‫ال�م�س��أل��ة ط��وي�ل��ة ع�ل��ى م��ا ي �ب��دو‪ ،‬وال‬ ‫سيما اذا كان "الملف اللبناني" قد‬ ‫ّزج ف��ي ج ��دول اع �م��ال ال �خ��ارج ورب��ط‬ ‫مصيره بكل تلك الملفات!‬ ‫وام� � � ��ا "ال� ��رئ � �ي� ��س ال � � �ق� � ��وي" ف �ل��ه‬ ‫م �ف �ه��وم آخ ��ر ع �ن��د َم ��ن ال ي��واف �ق��ون‬ ‫ع�ل��ى ح �ص��ره ب��واح��د م��ن ارب �ع��ة ه��م‪،‬‬ ‫ال ��ى ع ��ون وج �ع �ج��ع‪ ،‬ال��رئ �ي��س ام�ي��ن‬ ‫الجميل والنائب سليمان فرنجيه‪.‬‬ ‫ففي رأي ه��ؤالء ان "تجربة الرئيس‬ ‫ال �ق��وي ت��اري�خ�ي��ا ل��م ت�ك��ن مشجعة‪،‬‬ ‫وي �ض��رب��ون ام �ث �ل��ة‪ :‬ال ��رؤس ��اء كميل‬ ‫ش�م�ع��ون وس�ل�ي�م��ان ف��رن�ج�ي��ه وام�ي��ن‬ ‫ال�ج�م�ي��ل ك ��ان ي �ع��دون م��ن االق��وي��اء‬ ‫بالمفهوم السياسي اللبناني‪ ،‬ومع‬ ‫ذلك بدوا ضعفاء اذ انتهت عهودهم‬ ‫باضطرابات وث ��ورات"‪ .‬وي��رى ه��ؤالء‬ ‫ان "ال �ق��وي ه��و َم��ن ال ي�خ��اف شعبه‬ ‫او قسما منه‪ ،‬وه��و َم��ن يستطيع ان‬ ‫ي �ح��اور ال �ج �م �ي��ع"‪ .‬وي �ض��رب��ون ام�ث�ل��ة‬ ‫ايضا‪" :‬الوزيران السابقان دميانوس‬ ‫قطار وزياد بارود على سبيل المثال‬ ‫ال الحصر‪ ،‬اثبتا حضورا قويا في فترة‬ ‫ق�ي��اس�ي��ة‪ ،‬وان �ض �م��ا ال ��ى المرشحين‬ ‫ال �ج��دي �ي��ن‪ .‬ج ��ان ع�ب�ي��د ب�م��واص�ف��ات��ه‬ ‫المعروفة وصداقاته الواسعة محليا‬ ‫وخ��ارج �ي��ا‪ ،‬ي�م�ك��ن ان ي �ك��ون رئيسا‬ ‫ق��وي��ا‪ ،‬وال ي��زاي��دن ع�ل�ي��ه اح ��د‪ ،‬فهو‬ ‫رف��ض ال��رئ��اس��ة ع��ام ‪ 1988‬برفضه‬ ‫دخ � � ��ول ال �ج �ي ��ش ال � �س � ��وري الج �ب ��ار‬ ‫ال� �ع� �م ��اد ع � ��ون ع �ل ��ى اخ� �ل ��اء ال �ق �ص��ر‬ ‫ال �ج �م �ه��وري ال � ��ذي اق � ��ام ف �ي��ه دون‬ ‫مسوغ قانوني او دستوري‪ ،‬ورفض‬ ‫تسليمه لرئيسين منتخبين‪ ،‬وقد‬

‫اب�ل��غ عبيد رف�ض��ه للرئيس ال�س��وري‬ ‫ال ��راح ��ل ح��اف��ظ االس � ��د م �ق �ت��رح��ا ان‬ ‫يعالج الجيش اللبناني االمر‪ ،‬فعوقب‬ ‫بحرمانه الرئاسة قبل ا نتخاب الياس‬ ‫الهراوي وبعد اغتيال الرئيس رينيه‬ ‫معوض"‪.‬‬ ‫وف��ي رأي سياسي مخضرم "اننا‬ ‫اح� ��وج م��ا ن �ك��ون ال ��ى رج� ��ال دول� ��ة"‪.‬‬ ‫ويروي ان "حميد فرنجيه نام رئيسا‬ ‫عام ‪ 1952‬بعد اجتماع ضم االكثرية‬ ‫في منزل يوسف سالم‪ ،‬وف��ي اليوم‬ ‫ال �ث��ال��ث ان �ق �ل �ب��ت األج� � ��واء لمصلحة‬ ‫ك �م �ي ��ل ش � �م � �ع� ��ون‪ ،‬إذ ق� � ��رر ن � ��واب‬ ‫طرابلس التصويت لـ"فتى العروبة‬ ‫االغ ��ر"‪ ،‬فما ك��ان م��ن فرنجية اال ان‬

‫معوض لكيلي بعد تعطيل‬ ‫االنتخابات عام ‪ :1988‬ما‬

‫أحوجنا اليوم إلى الكبار!‬

‫علق بالقول لشمعون قبل االنتخاب‪:‬‬ ‫"م� �ب ��روك ف �خ��ام��ة ال ��رئ �ي ��س"‪ ،‬وذل ��ك‬ ‫على الرغم من الخصومة السياسية‬ ‫بينهما‪ ،‬وكل ذلك منعا لشغور سدة‬ ‫الرئاسة وتجنبا للفراغ"‪.‬‬ ‫وي ��روي السياسي نفسه ان��ه عام‬ ‫‪ ،1970‬وب�ع��دم��ا ق��رر ك�م��ال جنبالط‬ ‫ال �س �ي��ر ب �س �ل �ي �م��ان ف��رن �ج �ي��ه رئ�ي�س��ا‬ ‫(ي �ق��ال ب�ت�م� ّ�ن م��ن ال �س��وف �ي��ات) بعد‬ ‫فترة الحكم الشهابية (فؤاد شهاب‬ ‫وشارل حلو)‪ ،‬كان المرشح المحتمل‬ ‫واح � ��دا م��ن ارك � ��ان ال �ح �ل��ف ال �ث�لاث��ي‪:‬‬ ‫شمعون‪ ،‬ريمون اده‪ ،‬بيار الجميل‪.‬‬ ‫وخ�ل�ال اج �ت �م��اع ف��ي م �ن��زل ال��رئ�ي��س‬ ‫ص��ائ��ب س�ل�ام ك ��ان ب�ي��ن م��ن حضره‬ ‫ف��رن �ج �ي��ه وك ��ام ��ل االس� �ع ��د وج� ��وزف‬

‫هل ُقتل ّ‬ ‫املتهم‬ ‫بمحاولة اغتيال حرب؟‬ ‫أف ��ادت "ال��وك��ال��ة ال�م��رك��زي��ة لألنباء"‬ ‫أن معلومات نقلت عن مصادر أمنية‬ ‫م�ف��اده��ا أن العضو ف��ي "ح��زب الله"‬ ‫محمود حايك قتل في سوريا‪ .‬وتجري‬ ‫أم � ��ام ال �ق �ض��اء ال �ع �س �ك��ري م�ح��اك�م��ة‬ ‫منضو الى "حزب الله" يدعى محمود‬

‫حايك بتهمة محاولة اغتيال الوزير‬ ‫والنائب بطرس ح��رب في الخامس‬ ‫من تموز ‪ 2012‬بعد االشتباه بثالثة‬ ‫كانوا في مصعد المبنى حيث مكتب‬ ‫ح ��رب‪ .‬وع �ث��رت ال �ق��وى األم�ن�ي��ة على‬ ‫صواعق تفجير في المصعد‪.‬‬

‫س �ك��اف ون�س�ي��م م �ج��دالن��ي‪ ،‬اج��ري��ت‬ ‫عملية "ب��وان �ت��اج" وج ��اءت لمصلحة‬ ‫فرنجيه‪ .‬يومها اتصل سكاف بخطار‬ ‫ح��دث��ي ط��ال �ب��ا م �ن��ه م��راف �ق �ت��ه ل��زي��ارة‬ ‫ش �م �ع��ون ف ��ي ال �س �ع��دي��ات الع�ل�ان��ه‬ ‫بالنتائج‪ ،‬وكانت ‪ 50‬لفرنجيه‪ ،‬و‪42‬‬ ‫الده و‪ 46‬حدا اقصى لشمعون الذي‬ ‫قال لسكاف وحدثي بعدما اطلع على‬ ‫"البوانتاج"‪" :‬معكما حق" وانسحب‬ ‫لمصلحة فرنجيه‪ .‬وبعد اجتماع آخر‬ ‫في منزل كاظم الخليل في عاليه تم‬ ‫ايفاد حبيب كيروز والياس الهراوي‬ ‫ليبلغا اده نتائج البوانتاج فلم يتردد‬ ‫بتأييد فرنجيه الذي فاز بالرئاسة"‪.‬‬ ‫وي�ت��ذك��ر ال�س�ي��اس��ي ال�م�خ�ض��رم ما‬ ‫اع�ل��ن ب�ع��د ات �ف��اق ال�م��وف��د االم�ي��رك��ي‬ ‫ريتشارد مورفي والرئيس السوري‬ ‫ح��اف��ظ االس � ��د وال� � ��ذي ان �ت �ه��ى ال��ى‬ ‫ع � �ن ��وان ش �ه �ي��ر "ام� � ��ا ال� �ض ��اه ��ر وام ��ا‬ ‫ال �ف��وض��ى" ف��ي اش� ��ارة ال ��ى ان�ت�خ��اب‬ ‫م �خ��اي��ل ال �ض��اه��ر ال � ��ذي ن� ��ام رئ�ي�س��ا‬ ‫ايضا‪ ،‬تم تعطيل االنتخابات‪ ،‬وفي‬ ‫رأي � ��ه "ان ال�م�س�ي�ح�ي�ي��ن ي ��ا ل�لأس��ف‬ ‫اختاروا الفوضى" في غمز واضح من‬ ‫قناة العماد عون الذي كلف ترؤس‬ ‫ح �ك��وم��ة ان �ت �ق��ال �ي��ة اس �ت �ق��ال نصف‬ ‫اع�ض��ائ�ه��ا ف��ور تشكيلها ف��ي ال�ي��وم‬ ‫التالي‪ .‬وخالل عشاء في منزل النائب‬ ‫الياس الهراوي حضره النائب رينيه‬ ‫م �ع��وض وال �س �ف �ي��ر االم �ي��رك��ي ج��ون‬ ‫ك �ي �ل��ي وخ� �ط ��ار ح ��دث ��ي (اب � ��ن اخ��ت‬ ‫الهراوي وعديله والناشط سياسيا)‬ ‫يومها قال معوض الشهابي والخصم‬ ‫السياسي لشمعون مخاطبًا مورفي‪:‬‬ ‫"ما احوجنا اليوم الى الكبار‪ ،‬لو كان‬ ‫شمعون حيا النتخب مخايل الضاهر‬ ‫وتجنب الفراغ والفوضى"!‬ ‫‪Samir.mansour@annahar.com.lb‬‬

‫لوحظ أن محطة على‬ ‫خالف مع الدكتور‬ ‫سمير جعجع ّ‬ ‫بثت‬

‫مقابلة له أكثر من‬

‫مرة في اليومين‬ ‫الماضيين‪.‬‬ ‫▪ ▪ ▪‬

‫صمت مهاجمو زيارة‬ ‫البطريرك الماروني‬ ‫الى االراضي‬

‫المقدسة بعدما‬ ‫ً‬ ‫نجاحا وتفادى‬ ‫حققت‬ ‫منظموها األخطاء‬ ‫البروتوكولية‪.‬‬ ‫▪ ▪ ▪‬ ‫ً‬ ‫اتفاقا غير‬ ‫يتردد أن‬ ‫ّ‬

‫مكتوب منذ ما بعد‬

‫الطائف جعل نصف‬ ‫األدوية في وزارة‬

‫الصحة في تصرف‬

‫األحزاب المسيطرة‪.‬‬ ‫▪ ▪ ▪‬ ‫يبدي قضاة‬

‫انزعاجهم من تقليص‬ ‫العطلة القضائية‬

‫ويجهدون لتعطيل‬ ‫القرار‪.‬‬ ‫▪ ▪ ▪‬ ‫ُطلب الى الطالب‬ ‫اللبنانيين في‬

‫دمشق المشاركة‬

‫في االقتراع للرئيس‬ ‫السوري ّ‬ ‫بشار األسد‪.‬‬

‫التفرغ‬ ‫تحقيق يف ملف ّ‬ ‫يف الجامعة اللبنانية‬ ‫فتح النائب العام المالي علي ابرهيم‬ ‫تحقيقًا في موضوع إهدار مال عام‪.‬‬ ‫وطلب من الجامعة اللبنانية إيداعه‬ ‫مستندات محددة تتعلق بساعات‬ ‫تدريس األساتذة المتفرغين‪.‬‬ ‫وتلقى ابرهيم إخبارًا مؤداه أن ثمة‬

‫مترتبات على الدولة لقاء ‪ 250‬ألف‬ ‫ساعة تدريس لمتفرغين‪ .‬وطلب‬ ‫النائب العام المالي المستندات من‬ ‫الجامعة اللبنانية للتدقيق في عدد‬ ‫الساعات والتحقق من صحة ما ورد‬ ‫في اإلخبار‪.‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫الحريري وعون‪ :‬حوار ال ينقطع ومصلحة يف االنتظار‬

‫أول النهار‬

‫ميشيل تويني‬

‫إيلي الحاج‬

‫وئام وهاب والحيوان السياسي!‬ ‫ربما كانت مقولة الفيلسوف أرسطو بأن االنسان حيوان سياسي‬ ‫معروفة‪ ...‬وتفسيراتها كثيرة‪ّ ،‬‬ ‫ومعمقة‪ ،‬خصوصًا في فكر ارسطو‬ ‫ّ‬ ‫الذي حلل السياسة‪ ،‬وطبيعة االنسان وثقافته وتفاعله بعيدًا‬ ‫من هذا الفكر‪ .‬استوقفني تعليق للوزير السابق وئام وهاب في‬ ‫ّ‬ ‫سياسيينا مع الحياة العامة‬ ‫اطاللته األخيرة‪ ،‬عندما وصف تعامل‬ ‫بالطريقة الحيوانية‪ ،‬ولعله كان يقصد أن من يفترض حسن‬ ‫النيات لدى السياسيين يكون من "الحيوانات السياسية"!‪.‬‬ ‫بغض النظر عمن قد ينتقد أسلوب هذا الضيف فإنه أصبح‬ ‫ضيفًا ملكًا على الشاشات التلفزيونية‪ ،‬لكونه األكثر استضافة‪،‬‬ ‫وربما مشاهدة ايضًا‪.‬‬ ‫سألني أحدهم‪ :‬أليس غريبًا ان يكون وئام وهاب األكثر حضورًا‬ ‫من بين السياسيين؟ فأجبته‪ :‬والباقون ماذا يقدمون؟ ال شيء‪،‬‬ ‫فيما هو‪ ،‬على األقل‪ ،‬يعطي بعض المعلومات التي يمكن ان‬ ‫تكون مؤشرًا ألجواء المسؤولين السوريين‪ ،‬وفي أضعف االيمان‬ ‫غالبًا ما ينجح هذا الرجل في الترفيه عن الناس وإضحاكهم‪.‬‬ ‫كثيرون يشاهدونه من باب الفضول والسعي الى الحصول على‬ ‫استراحة ترفيهية يحتاج اليها الناس في هذا الزمن المظلم‪.‬‬ ‫لكن الواقع ّإنما يكشف اإلسفاف السياسي الذي بلغ هذا‬ ‫الدرك‪ ،‬وقد تدنى إليه البعض من سياسيينا الذين يفترض بهم‬ ‫ان يرفعوا الشعب‪ ،‬ال أن يسقطوه حيثما سقطوا هم‪.‬‬ ‫غير انه ال بد من االعتراف لوئام وهاب بصراحته عندما أعلن‬ ‫ان ال أحد في لبنان يملك حرية قراره‪ ،‬والكل مرتهن في مواقفه‪،‬‬ ‫ومن يقول بغير ذلك يكون يستخف بعقولنا‪ .‬فهو على األقل‪،‬‬ ‫قال بما نعرفه جميعًا‪ ،‬ولم يخجل‪ ،‬كما لم يخجل المرتهنون من‬ ‫ارتهانهم‪ ،‬وقد باتوا به يفخرون ويفاخرون! قال وئام وهاب بما‬ ‫ّ‬ ‫يمثلوننا ليسوا سوى ّ‬ ‫مجرد منفذين‬ ‫نعلمه منذ زمن عن ان من‬ ‫صغار لمخططات كبيرة‪ ،‬ولهذا ال انتخابات رئاسية‪ ،‬بل فراغ‪ ،‬وان‬ ‫طاب للبعض تسميته شغورًا‪.‬‬ ‫أنا ال ألومه على صراحته‪ ،‬وال ألوم أركان هيئة الحوار‬ ‫الرتباطاتهم‪ ،‬وال ألوم دستور الطائف ألن االرتهان كان قبله ومعه‬ ‫وبعده‪ ،‬وحتى انتقاصه من صالحيات رئاسة الجمهورية ال يبرر‬ ‫امتناعهم عن االجتماع والتصويت واالنتخاب‪.‬‬ ‫على كل لبناني يدري ويعي ويعتبر أن الوضع‬ ‫لومي الوحيد هو ّ‬ ‫طبيعي‪ ،‬وال يريد ان يغير شيئًا‪ ...‬اللوم على كل لبناني يسمع‬ ‫وئام وهاب يقول الحقيقة البديهية‪ :‬إنهم ينتظرون األوامر‬ ‫لتنفيذها‪ ،‬فنبتسم ونقهقه وال نفعل شيئًا‪ً ،‬‬ ‫بدال من ان نغضب‬ ‫ونثور‪ ،‬ألن كل هذا يعني أننا أصبحنا بال كرامة‪ .‬اللوم على النظام؟‬ ‫السياسية؟ على‬ ‫على التركيبة؟ على الطائفية؟ على الطبقة‬ ‫ّ‬ ‫القوانين؟ ربما‪ ،‬لكن اللوم األكبر هو على شعب سلم قراره وإرادته‬ ‫الى هؤالء‪ ،‬ناسيًا قول الشاعر‪ :‬إذا الشعب يومًا أراد الحياة‪ ....‬ففي‬ ‫غياب اإلرادة ال ربيع عربيًا حقيقيًا‪ ،‬وان الله ال ّ‬ ‫يغير ما في قوم‬ ‫حتى ّ‬ ‫يغيروا ما في أنفسهم!‪.‬‬ ‫‪michelle.tuéni@annahar.com.lb / Twitter:@michelletueini‬‬

‫سالم التقى أبو فاعور وحلو‬ ‫فلتشر‪ :‬استمرارية املؤسسات عمل حيوي‬

‫الرئيس سالم والنائب حلو‪.‬‬

‫استقبل رئيس مجلس الوزراء تمام‬ ‫سالم في السرايا الحكومية‪ ،‬المرشح‬ ‫ل��رئ��اس��ة ال�ج�م�ه��وري��ة ال�ن��ائ��ب هنري‬ ‫حلو الذي تخوف من "دخول النفق‬ ‫ال�م�ظ�ل��م وح� ��ال ال�ت�ع�ط�ي��ل ال�ق��ائ�م��ة‬ ‫بعدم الوصول إلى انتخاب رئيس"‪.‬‬ ‫وق��ال‪" :‬إذا استمررنا بما نحن عليه‬ ‫فسنعود بالوضع إلى الوراء"‪.‬‬ ‫ورأى أن "ال � �ح� ��ل ال ي� �ك ��ون إال‬ ‫بالتوافق على شخص يجمع الكل‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫مقبوال‬ ‫ويتحدث م��ع الكل وي�ك��ون‬ ‫م��ن ال �ج �م �ي��ع"‪ ،‬م��ؤك �دًا أن ت��رش�ح��ه‬ ‫للرئاسة األول ��ى ليس موجهًا ضد‬ ‫أح ��د‪" ،‬فترشيحي ف�ق��ط لتسهيل‬ ‫العملية"‪.‬‬ ‫وكان سالم استقبل وزير الصحة‬ ‫وائ� ��ل اب ��و ف��اع��ور ال� ��ذي اع �ت �ب��ر "ان‬ ‫ال�ش�غ��ور ف��ي م��وق��ع ال��رئ��اس��ة األول��ى‬ ‫إخفاق كبير في عمل المؤسسات‬ ‫الدستورية يجب أال نستسلم له‪،‬‬ ‫والحل الوحيد هو في التوقف عن‬ ‫ع��ض االص��اب��ع وع ��دم ال��وض��وح بين‬ ‫ب �ع��ض ال� �ق ��وى ال �س �ي��اس �ي��ة‪ ،‬وف�ت��ح‬ ‫ب ��اب ال ��وف��اق ح ��ول م��رش��ح ل��رئ��اس��ة‬ ‫الجمهورية ترضى به كل االطراف‬

‫‪3‬‬

‫(داالتي ونهرا)‬

‫وي�ش�ك��ل ان�ت�خ��اب��ه اس �ت �م��رارًا ل�ه��ذه‬ ‫المسيرة من التفاهم والوفاق التي‬ ‫تم تدشينها في الحكومة" ‪.‬‬ ‫والتقى سالم السفير البريطاني‬ ‫ط ��وم فلتشر ال ��ذي أم ��ل "ان يضع‬ ‫ال �ق ��ادة ال�ل�ب�ن��ان�ي��ون ج��ان �ب��ا م�ص��ال��ح‬ ‫م� �خ� �ت� �ل ��ف االف � � ��رق � � ��اء ل�ل�اس �ت �ج ��اب ��ة‬ ‫للتحديات التي ت��واج��ه البلد‪ ،‬كما‬ ‫فعلوا لدى تشكيل الحكومة"‪.‬‬ ‫ول � �ف� ��ت ال � � ��ى ان "اس � �ت � �م� ��راري� ��ة‬ ‫مؤسسات الدولة أمر حيوي‪ ،‬ولقد‬ ‫ت��م تفويت ف��رص��ة ان�ت�خ��اب رئيس‬ ‫ف��ي ال��وق��ت ال�م�ح��دد‪ ،‬ول�ك��ن فرصة‬ ‫ان �ت �خ��اب رئ �ي��س ص �ن��ع ف ��ي ل�ب�ن� ّ�ان‬ ‫تبقى م��وج��ودة‪ ،‬ول�ي��س ه�ن��اك حل‬ ‫س �ح ��ري دول � ��ي الن �ت �خ��اب رئ �ي��س‪،‬‬ ‫وهذا وهم وخطير”‪.‬‬ ‫وأش��ار ال��ى ان لبنان "ف��ي حاجة‬ ‫ال ��ى اخ �ت �ي��ار رئ �ي��س ل�م��ا ي�م�ك��ن ان‬ ‫ي�ق��دم��ه للبلد ‪ ،‬ول �ي��س ل�م��ا يمكن‬ ‫ان ي�ق��دم��ه للحلفاء ف��ي ال��داخ��ل او‬ ‫المنطقة‪ .‬ان المجتمع ال��دول��ي في‬ ‫ح��اج��ة اي �ض��ا ال ��ى رئ �ي��س ك�ش��ري��ك‬ ‫ل��دع��م م��ا ن��ري��د ان ن�ق��دم��ه م��ن اج��ل‬ ‫االستقرار "‪.‬‬

‫لم يقطع الجنرال ميشال عون مع‬ ‫حفظ بقية األل �ق��اب خيط األم��ل‬ ‫في معجزة ما تحمل الرئيس سعد‬ ‫الحريري على تأييد ترشيحه غير‬ ‫المعلن بعد لرئاسة الجمهورية‪.‬‬ ‫م � �ع � �ج� ��زة ال ف � � ��رق إن ه � �ب� ��ت م��ن‬ ‫خ ��ارج ب��دف��ع م��ن م�ت�غ�ي��رات دول�ي��ة‬ ‫وإقليمية تجعله رئيس أمر واقع‪،‬‬ ‫أو صعدت من الشارع في ظروف‬ ‫م�ع�ي�ن��ة وف �ع �ل��ت ف �ع �ل �ه��ا‪ ،‬م �ث��ل م��ا‬ ‫ح ��دث ب�ع��د ‪ 7‬أي ��ار ‪ 2008‬وف�ت��ح‬ ‫أبواب الدوحة فالقصر الجمهوري‬ ‫‪ ،‬أو م �ث��ل م��ا ح ��دث ب �ع��د اغ�ت�ي��ال‬ ‫مستشار الحريري ال��وزي��ر السابق‬ ‫م�ح�م��د ش �ط��ح ال� ��ذي ف �ت��ح أب ��واب‬ ‫السرايا أمام حكومة الرئيس تمام‬ ‫سالم‪.‬‬ ‫ه ��ذا أق �ل��ه م��ا خ�ش�ي��ه وت�ح�س��ب‬ ‫ل� ��ه خ� �ص ��وم ل � �ع� ��ون‪ ،‬م�س�ي�ح�ي�ي��ن‬ ‫وم�س�ل�م�ي��ن ودروزًا‪ ،‬ال ي�ط�ي�ق��ون‬ ‫لحظة مجرد التفكير في احتمال‬ ‫ت�ب�ك�ي��ل أزرار ج��اك�ي�ت��ات�ه��م أم��ام��ه‬ ‫رئ �ي �س��ًا ل �ل �ج �م �ه��وري��ة‪ ،‬خ �ص��وص��ا‬ ‫بعدما نجح لفترة وجيزة بمظاهر‬

‫اإلف � � � � ��راط ف � ��ي ال� �ث� �ق ��ة ب��ال �ن �ف��س‬ ‫وب��وص��ول��ه إل��ى ال��رئ��اس��ة‪ ،‬ف��ي رف��ع‬ ‫ض�غ��ط ال ��دم ع�ن��د ب�ع�ض�ه��م‪ ،‬على‬ ‫ال ��رغ ��م م ��ن ت ��أك ��ده ��م ج �م �ي �ع��ا أن‬ ‫ال��رئ �ي��س ال �ح��ري��ري ال ي �م �ك��ن أن‬ ‫ي �س �ي��ر ال �م �س��ار ال � ��ذي اس �ت��رس��ل‬ ‫محيطون بعون في رسم عالماته‪.‬‬ ‫م��ن ك��ل ال�ج�ه��ات ال تهب ري��اح‬ ‫الحريري في أشرعة الجنرال الذي‬ ‫ال ي��زال ينتظر بعد حلول الفراغ‬ ‫ف ��ي ق �ص��ر ب �ع �ب��دا‪ .‬م ��ن ج �ه��ة ثمة‬ ‫ان �ت �ف��اء ل�ل�م�ص�ل�ح��ة ع �ن��د ال��رئ�ي��س‬ ‫ال �س��اب��ق ل�ل�ح�ك��وم��ة ف��ي م�ع��اك�س��ة‬ ‫المزاج العام لقاعدة "المستقبل "‬ ‫الشعبية‪ ،‬قاعدة ال ترى في عون‬ ‫سوى حليف وثيق الصلة بـ"حزب‬ ‫ال �ل��ه" وح �ل �ف��اء ه ��ذا ال �ح��زب‪ .‬وم��ن‬ ‫جهة ي��درك رئيس "المستقبل"‬

‫أن الخيار الذي يالحقه به الجنرال‬ ‫م�ب��اش��رة وب��ال��واس�ط��ة م��ن ال��ري��اض‬ ‫إل ��ى ب��اري��س وم ��ا ب�ي�ن�ه�م��ا‪ ،‬يعني‬ ‫ب��وض��وح التخلي ع��ن تحالف قوى‬ ‫‪ 14‬آذار تخليًا ال ع��ودة ع�ن��ه‪ ،‬في‬ ‫م �ق��اب��ل ن �ش��وء خ��ري �ط��ة س�ي��اس�ي��ة‬ ‫ج� � ��دي� � ��دة ال ت� �ش� �ب ��ه ��� � ��ا س� �ب ��ق‪.‬‬ ‫وال�ح��ري��ري م��ن أش��د المتمسكين‬ ‫ب�ت�ح��ال��ف ‪ 14‬آذار وال�م��ؤم�ن�ي��ن به‬ ‫ب��ال��رغ��م م��ن ك��ل ع�لات��ه‪ ،‬وب �ض��رورة‬ ‫وج��وده شبكة أم��ان لفكرة لبنان‬ ‫بمسلميه ومسيحييه ول�لأط��راف‬ ‫ال� �م� �ن� �ض ��وي ��ن ف � �ي � ��ه‪ ،‬ب� �م ��واج� �ه ��ة‬ ‫تحديات هائلة يتعرض لها لبنان‬ ‫والمطالبون بإقامة دولة جدية بما‬ ‫تعنيه الكلمة فيه‪.‬‬ ‫وم � � ��ن ج � �ه� ��ة ل � � �م � ��اذا ي �ت �ف��اه��م‬ ‫ال�ح��ري��ري م��ع ع��ون ح��ام��ل األس�ه��م‬

‫إفراط عون في الثقة بالنفس وبوصوله‬

‫إلى الرئاسة رفع ضغط الدم عند بعضهم!‬

‫القليلة ف��ي ال�ش��رك��ة ال�ت��ي يملك‬ ‫غالبية أسهمها "ح��زب ال�ل��ه" وال‬ ‫يتفاهم في هذه الحال مع الحزب‬ ‫ن �ف �س��ه؟ ه ��ل ي�س�ت�ط�ي��ع ع ��ون أن‬ ‫ي �ل��زم "ح � ��زب ال� �ل ��ه" ح �ل ً�ا ل�ق�ض�ي��ة‬ ‫ال�س�لاح غير الشرعي على سبيل‬ ‫ال� �م� �ث ��ال‪ ،‬أو ان �س �ح��اب��ًا ل�م�ق��ات�ل�ي��ه‬ ‫م��ن ال �ح��رب ال ��دائ ��رة ف��ي س��وري��ا؟‬ ‫بالطبع ال‪.‬‬ ‫ال يجدي هنا التأمل في نظرية‬ ‫احتمال أن تكون جهة أو دولة ما‬ ‫نصحت بالتفاهم مع عون إلبعاده‬ ‫ع ��ن ال� �ح ��زب ال �ش �ي �ع��ي ال �م �س �ل��ح‪،‬‬ ‫ف��ال �ع�لاق��ة ب �ي��ن ال�ح�ل�ي�ف�ي��ن ق��وي��ة‬ ‫وع �م �ي �ق��ة‪ ،‬ت ��رت ��دي أه�م�ي�ت�ه��ا من‬ ‫وع ��ي ك��ل م�ن�ه�م��ا أه �م �ي��ة ح��اج�ت��ه‬ ‫إلى اآلخ��ر لحماية نفسه والتأثير‬ ‫ف��ي األح ��داث اللبنانية وتحقيق‬ ‫أهدافه‪ ،‬وإن اختلفا في العقيدة‬ ‫والمصالح عند بعض النقاط‪.‬‬ ‫دار كالم في أروقة قوى ‪ 8‬آذار‬ ‫ع�ل��ى س�ل��ة ات �ف��اق��ات م��ع ال�ح��ري��ري‬ ‫ل�ت�ب��دي��د ال �م �خ��اوف م��ن م��رح�ل��ة ما‬ ‫ب �ع��د "ع � ��ودة ع� ��ون" إل ��ى ال �ق �ص��ر‪،‬‬ ‫تبدأ بتثبيت ما سبق ما تحقق من‬ ‫ً‬ ‫وصوال‬ ‫إنجازات عبر حكومة سالم‪،‬‬

‫إلى عودة الحريري ليس إلى لبنان‬ ‫بل إلى رئاسة كل الحكومات في‬ ‫"ع �ه��د ع� ��ون اإلف � �ت ��راض ��ي"‪ ،‬ل�ك��ن‬ ‫رئيس "المستقبل" ال يحتاج إلى‬ ‫ت��أي�ي��د ع��ون ل�ي�ت��رأس الحكومات‬ ‫إذا ش��اء‪ ،‬فهو رئ�ي��س أك�ب��ر كتلة‬ ‫نيابية وأك �ب��ر كتلة شعبية بين‬ ‫المسلمين السنة‪ .‬بعون وبدونه‬ ‫يترأس الحكومات إذا شاء‪.‬‬ ‫إال أن ال � �ح� ��ري� ��ري ل � ��ن ي �ق �ط��ع‬ ‫الحوار مع رئيس "تكتل التغيير‬

‫واإلص � � �ل � ��اح" ل �س �ب��ب ب �س �ي��ط أن‬ ‫ال إي �ج��اب �ي��ة ي�ق��دم�ه��ا إل ��ى ال��وض��ع‬ ‫اللبناني َع�ك� ُ�س األج ��واء الهادئة‬ ‫والمفتوحة على حلول موضعية‬ ‫ينعم بها اللبنانيون حاليا‪ ،‬وسط‬ ‫م �ن �ط �ق��ة ت �غ �ل��ي وي� �ل ��ف م�ص �ي��ره��ا‬ ‫ضباب قاتم من إي��ران إلى العراق‬ ‫وس��وري��ا‪ .‬ه�ن��اك مصلحة للجميع‬ ‫في اإلنتظار‪.‬‬ ‫‪elie.hajj@annahar.com.lb‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫‪4‬‬

‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫أبعد من الخبر‬

‫عبدالوهاب بدرخان‬

‫هل قال نصرالله إن عون مرشحه؟‬

‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫بعدما حل الفراغ‪ ،‬أو الشغور كما يفضل البعض‪ُ ،‬وضع الرئيس‬ ‫المقبل وديعة ّ‬ ‫سرية لدى "التوافق" السعودي ‪ -‬االيراني‪ ،‬وكأن‬ ‫ّ‬ ‫الجانب اللبناني المعني األول بهذا االستحقاق يقول إنه فعل‬ ‫ما هو في مستطاعه ‪ -‬جلسة يتيمة ثم تعطيل للنصاب ‪ -‬وما‬ ‫على اآلخرين سوى أن يقوموا اآلن بواجبهم‪ ،‬فعندهم األسماء‬ ‫ولهم الخيار‪ .‬وعدا أن ّذلك "التوافق" ليس مضمونًا زمنيًا‪ ،‬وال‬ ‫ُح َ‬ ‫سن اختيار‪ ،‬وال يتعلق بلبنان فحسب‪ ،‬فإن أكثر ّ‬ ‫المروجين له‬ ‫ّ‬ ‫يقدمونه باعتباره مرادفًا أو حتى عنوانًا الختيار العماد ميشال‬ ‫عون مرشحًا "وفاقيًا" للرئاسة‪ ،‬بحسب مصطلح ابتدعه "حزب‬ ‫الله"‪.‬‬ ‫ولتأكيد ذلك‪ ،‬وصف السيد حسن نصرالله ترشيح سمير‬ ‫جعجع بأنه "ترشيح تحد" لقطع الطريق على "ترشيح ّ‬ ‫جدي"‬ ‫ٍ‬ ‫يقصد به ميشال عون‪ .‬يفهم من ذلك أن عون مرشح نصرالله‪،‬‬ ‫ْ‬ ‫وإن لم يعلنه بصريح العبارة‪ .‬واذا كانت لدى ّاالمين العام لـ‬ ‫جعجع فهذا حقه‪ ،‬لكن ليس من‬ ‫"حزب الله" أسبابه لعدم تأييد‬ ‫ّ‬ ‫شأنه أن ينكر على جعجع أو سواه حقه في الترشيح أو يعتبره‬ ‫يكترث نصرالله لرأي لبنانيين‬ ‫تحديًا و"استفزازًا"‪ .‬وكالعادة‪ ،‬ال ّ‬ ‫آخرين لديهم مآخذ كثيرة على تسلط "حزب الله" على عون‬ ‫وعلى ممارسات األخير ومساهمته في تبرير السالح غير الشرعي‬ ‫وتخريبه الحياة السياسية في البلد طوال األعوام الثمانية‬ ‫األخيرة‪.‬‬ ‫الواقع أن "حزب الله" وضع الترشيح غير المعلن لعون على‬ ‫طاولة المساومة‪ ،‬ودفعه الى "محاورة" سعد الحريري‪ ،‬فإذا نجح‬ ‫في انتزاع تأييده يضمن الحزب فوز مرشحه بأصوات الفريق‬ ‫اآلخر‪ ،‬وإذا لم ينجح يبقى ضامنًا وجود عون حليفًا له ضد أي‬ ‫رئيس يتقاسمه مع الفريق اآلخر‪ .‬لكن ما يمكن أن يبرر تأييد‬ ‫الحريري لمرشح سبق أن قطع له "وان واي تيكت"‪ ،‬تذكرة‬ ‫ذهاب (الى خارج البلد) من دون اياب‪ ،‬هو استعداد هذا المرشح‬ ‫لتوقيع اتفاق سياسي واضح وشفاف‪ .‬واذا وجد اتفاق كهذا‪،‬‬ ‫وأيًا تكن بنوده‪ ،‬فإنه لن يتضمن سوى هدف واحد‪ :‬أن يتعهد‬ ‫المرشح (أي عون في هذه الحال) تنفيذ ما يلزم الدستور‬ ‫الرئيس به‪ ،‬وباألخص حماية الدولة والسيادة والتعايش‬ ‫الوطني‪ .‬وهذا ما يناقض نهج "حزب الله"‪ ،‬وقد حاوله ميشال‬ ‫سليمان فهاجمه الحزب وسحب اعترافه به رئيسًا‪ ،‬ولم َ‬ ‫ينس‬ ‫أحد الحمالت الضارية التي ّ‬ ‫شنها عون في فترات سابقة على‬ ‫ً‬ ‫مقلال من شأن موقعه الدستوري‪.‬‬ ‫سليمان‪،‬‬ ‫في أي حال‪ ،‬ال يجيب فريق ‪ 8‬آذار المراهن على "التوافق"‬ ‫السعودي – االيراني عن السؤال‪ :‬لماذا تزكي السعودية مرشحًا‬ ‫تعرف مسبقًا أنه مرشح ايران وحلفائها‪ ،‬وأن أي ّ‬ ‫تعهدات قد‬ ‫يقدمها لن تعني أبدًا مغادرته الموقع الذي هاجمها منه طوال‬ ‫أعوام؟ قد يكون نصرالله أعطى جوابًا بالغ الوضوح عندما كرر‬ ‫أخيرًا أن "النظام السوري ومحور المقاومة في صدد االنتصار"‪...‬‬ ‫والمنتصر يفرض شروطه على نحو ما كتب كثيرون‪ :‬إما عون‬ ‫وإما الفراغ والفوضى‪.‬‬

‫ما هي حسابات "حزب الله"‬ ‫بجدية إلى حوار عون ‪ -‬الحريري؟‬ ‫وهو ينظر ّ‬ ‫إبرهيم بيرم‬

‫ف��ي ال�ش��ق اللبناني ال��داخ�ل��ي من‬ ‫كالمه في الذكرى ال �ـ‪ 14‬للتحرير‪،‬‬ ‫ك� �ش ��ف األم� � �ي � ��ن ال� � �ع � ��ام ل � �ـ"ح� ��زب‬ ‫ال �ل��ه" ال�س�ي��د ح�س��ن ن�ص��رال�ل��ه عن‬ ‫واقعتين اساسيتين‪ ،‬االول��ى انه‬ ‫وح�ل�ف��ه ال�س�ي��اس��ي اس�ق�ط��ا ره��ان��ًا‬ ‫عقدته اكثر من عاصمة واكثر من‬ ‫جهة على مسألة التمديد للرئيس‬ ‫ميشال سليمان‪ ،‬وه��و ره��ان ظل‬ ‫بمثابة ع��رض ح��ي حتى قبل ‪36‬‬ ‫س��اع��ة م��ن م �غ��ادرة سليمان قصر‬ ‫بعبدا ف��ي رح�ل��ة ال�خ��روج النهائية‬ ‫وف��ق م��ا ت�ق��ول م �ص��ادر ع�ل��ى صلة‬ ‫ب��دوائ��ر ال �ق��رار ف��ي ال �ح��زب‪ ،‬والتي‬ ‫تضيف أن خالصة عرض التمديد‬ ‫الذي أطلق عليه نصرالله مصطلح‬ ‫"االغراءات" ضمانة تخلي سليمان‬ ‫عن كل خطابه السياسي المألوف‬ ‫ت �ج��اه م �س �ل��ك ال� �ح ��زب ال�س�ي��اس��ي‬ ‫وتجاه سالحه المقاوم‪.‬‬ ‫ام ��ا األم� ��ر ال �ث��ان��ي ال� ��ذي م ��ا زال‬ ‫يتخذ صفة المستقبل بعدما صار‬ ‫موضوع التمديد من الماضي‪ ،‬فهو‬ ‫ك�لام نصرالله عن "جدية" الحوار‬ ‫الدائر بين رئيس "تكتل التغيير‬ ‫واالص�ل�اح" النائب العماد ميشال‬ ‫ع ��ون وزع� �ي ��م ت �ي��ار "ال�م�س�ت�ق�ب��ل"‬ ‫الرئيس سعد الحريري‪.‬‬ ‫ول � �ع� ��ل ه � � ��ذا االم� � � ��ر اس� �ت ��وق ��ف‬ ‫المراقبين اكثر من سواه العتبارات‬ ‫عدة ابرزها‪:‬‬ ‫ ان ه��ذا ال�ك�لام يحجب ك��ل ما‬‫ع � ��داه م ��ن ك �ل�ام ه��ام��س وع�ل�ن��ي‬ ‫ت � ��داول� � �ت � ��ه ب � �ع� ��ض االوس� � � � ��اط‬ ‫ال �س �ي ��اس �ي ��ة ال� �م ��وض ��وع ��ة ف��ي‬

‫خ��ان��ة ق ��وى ‪ 14‬آذار وف� �ح ��واه ان‬ ‫الحوار الممتد بين عون والحريري‬ ‫ه��و خ ��ارج دائ ��رة ع�ل��م "ح ��زب ال�ل��ه"‬ ‫ودرايته‪ ،‬واستطرادًا خارج رغبته‪.‬‬ ‫وعليه ف��ان ك�لام نصرالله بهذا‬ ‫الشأن قطع الشك باليقين وأفهم‬ ‫م��ن يعنيهم األم ��ر أن ه��ذا ال�ح��وار‬ ‫مغطى من جانب الحزب وهو على‬ ‫علم بتفاصيله ومحطاته‪.‬‬ ‫ ان كالم نصرالله يظهر بشكل‬‫او بآخر أن الحوار اياه‪ ،‬ما برح‪ ،‬رغم‬ ‫ك��ل م��ا ن�ط��ق ب��ه ب�ع��ض رم ��وز تيار‬ ‫"المستقبل" م�ت��واص� ًلا ومفتوحًا‬ ‫على احتماالت شتى‪ ،‬في مقدمها‬ ‫ام� �ك ��ان ان ي �ن �ت��ج ت �ف��اه �م��ًا ي�ح�ل��و‬ ‫ل �ل �ع �م��اد ع ��ون ان ي�س�م�ي��ه ت�ف��اه��م‬ ‫"األقوياء"‪.‬‬ ‫وه� �ك ��ذا ف� ��ان ال� �ح ��زب م ��ا ان �ف��ك‬ ‫م�ق�ي�م��ًا ف��ي م��رح�ل��ة ال�ت�ع��وي��ل على‬ ‫ن�ت��ائ��ج ه��ذا ال �ح��وار وام �ك��ان بلوغه‬ ‫م�س��ارات ايجابية خصوصًا بعدما‬ ‫سقط ره��ان التمديد والتجديد‪،‬‬ ‫ورهان امرار مرشح من فريق‬ ‫‪ 14‬آذار ووص � � � ��ول‬ ‫األم� ��ور ال ��ى مرحلة‬ ‫الفراغ الرئاسي‬

‫ً‬ ‫متحدثا‪.‬‬ ‫السيد نصرالله‬

‫الذي من شأنه ان ّ‬ ‫يغير المعادالت‬ ‫ويبدل الحسابات التي حفلت بها‬ ‫المرحلة الماضية‪.‬‬ ‫وف��ي ك��ل االح� ��وال ف��ان ال��دوائ��ر‬ ‫المعنية بملف الرئاسة في الحزب‬ ‫ما انفكت تعيش على وق��ع رأيين‬ ‫وحسابين في مجال انتظار نتائج‬ ‫ح � � ��وار ع � ��ون – ال � �ح� ��ري� ��ري‪ ،‬االول‬

‫يقيم على اعتقاد فحواه ان امكان‬ ‫ب�ل��وغ��ه م��رح�ل��ة ال�ت�ف��اه��م ام��ر ممكن‬ ‫نظرًا الى ان الخيارات امام فريق ‪14‬‬ ‫آذار وت�ح��دي�دًا ت�ي��ار "المستقبل"‬ ‫ق ��د ض��اق��ت ال ��ى اق �ص��ى ال �ح ��دود‪،‬‬ ‫وبالتالي فان هذا التيار الذي تراجع‬ ‫ع��ن ش��رط��ه ع ��دم م �ش��ارك��ة "ح��زب‬ ‫الله" في اي حكومة ما دام الحزب‬ ‫م �ن �خ��رط��ًا ف ��ي ال� �م� �ي ��دان ال� �س ��وري‪،‬‬ ‫بعد ط��ول مكابرة استمرت اشهرًا‬ ‫متواصلة‪ ،‬بامكانه ان يبرر الحقًا‬ ‫اي تغيير يحدثه ف��ي موضوع‬ ‫القبول بعون مرشحًا تواف��يًا‬ ‫ووف��اق�ي��ًا للرئاسة‪ .‬وث�م��ة في‬ ‫فريق تيار "المستقبل" من‬ ‫س � ��أل ال� �ح ��ري ��ري ع ��ن ج��دي��ة‬ ‫ح� � ��واره م ��ع ع� ��ون وم� ��ا ي�م�ك��ن‬ ‫ان ي� �ن� �ج ��م ع� �ن ��ه م � ��ن ن �ت��ائ��ج‬ ‫ً‬ ‫متسائال‪" :‬هل‬ ‫فأجاب الحريري‬ ‫مشكلتي األساسية هي مع عون‬ ‫ام مع فريق آخر؟"‬ ‫وتعتقد الدوائر عينها‬ ‫ان اس � � �ت � � �م � ��رار‬

‫(أ ف ب)‬

‫ال �ح��ري ��ري ف ��ي ن �ه��ج ع� ��دم ال�ح�س��م‬ ‫السلبي أو االيجابي م��ع ع��ون ربما‬ ‫م��رده ال��ى رغبة زعيم التيار االزرق‬ ‫ف��ي اق �ن��اع م��ن ل��م يقتنع ب�ج��دوى‬ ‫ه ��ذا ال� �ح ��وار م ��ع ع ��ون م ��ن ف��ري�ق��ه‬ ‫ال��ذي ي��درك تمام االدراك ان ثمة‬ ‫شريحة واسعة قد "تطبعت" على‬ ‫مسألة القطيعة م��ع ع��ون ونهجه‬ ‫وسياسته السابقة‪.‬‬ ‫أم��ا ال� ��رأي ال�ث��ان��ي ف�ي�ت�خ��وف من‬ ‫مآل هذا الحوار منطلقًا من تجارب‬ ‫سابقة تظهر ع��دم ق��درة الحريري‬ ‫على المضي قدمًا حتى النهاية في‬ ‫خيارات مصيرية من هذا النوع‪.‬‬ ‫وأصحاب هذا الرأي يستذكرون‬ ‫بطبيعة ال�ح��ال تجربة ات�ف��اق عون‬ ‫م��ع ال�خ�ل�ي�ل�ي��ن‪ ،‬ع�ل��ي ح�س��ن خليل‬ ‫وح �س �ي��ن ال �خ �ل �ي��ل ف ��ي ج� ��دة ع��ام‬ ‫‪ 2007‬وال��ذي ما لبث الحريري ان‬ ‫ان�ق�ل��ب ع�ل�ي��ه‪ ،‬وق��د ق�ي��ل ي��وم��ذاك‬ ‫ان ف � ��ري � ��ق ال � �ص � �ق� ��ور ف� � ��ي ت� �ي ��ار‬ ‫"ال �م �س �ت �ق �ب��ل" ه ��و م ��ن ق � ��اد ه��ذا‬ ‫االن�ق�لاب ب��دع��م م��ن ج�ه��ات دولية‬ ‫واقليمية معينة‪.‬‬ ‫لكن اصحاب ال��رأي االول يرون‬ ‫ان ال�ظ��روف مختلفة والمعطيات‬ ‫مغايرة‪ ،‬فيومذاك ك��ان فريق ‪14‬‬ ‫آذار في ذروة قوته وصعوده وكان‬ ‫ف��ي ع ��داده ال�ن��ائ��ب ول�ي��د جنبالط‬ ‫ال��ذي ساهم‪ ،‬وف��ق معلومات‪ ،‬في‬ ‫اج �ه��اض ات �ف��اق ج ��دة وال�ح�ي�ل��ول��ة‬ ‫دون أن يأخذ مداه ويبصر النور‬ ‫خصوصًا انه لم يكن قد مر زمن‬ ‫ب�ع�ي��د ع �ل��ى ت�ح�ل��ل ف��ري��ق ‪14‬‬ ‫آذار م��ن م��وج�ب��ات التحالف‬ ‫الرباعي‪.‬‬ ‫وب�م�ع�ن��ى آخ��ر ك��ان في‬

‫م �ق��دور ف��ري��ق ‪ 14‬آذار آن� ��ذاك ان‬ ‫ي�ح�ك��م ل��وح��ده وان يتحمل اع�ب��اء‬ ‫م��واج �ه��ة ف��ري��ق ‪ 8‬آذار ب �م �ف��رده‪،‬‬ ‫ف� �ض�ل ً�ا ع� ��ن أن ع � ��ون ن �ف �س��ه وم ��ا‬ ‫يمثل لم يكن قد دخل يومها في‬ ‫تفاهمه الشهير مع نصرالله‪.‬‬

‫ان كالم نصرالله األخير‬

‫بهذا الشأن قطع الشك‬

‫باليقين وأفهم من‬

‫يعنيهم األمر أن هذا‬

‫الحوار مغطى من جانب‬

‫الحزب وهو على علم‬ ‫بتفاصيله ومحطاته‬

‫أما اآلن فإن الوقائع السياسية‬ ‫وال �م �ي��دان �ي��ة ال ت�س�ي��ر ب��ال �ض��رورة‬ ‫لمصلحة توجهات فريق ‪ 14‬آذار‬ ‫رغم شعور فريق ‪ 8‬آذار بأن النائب‬ ‫جنبالط قد بلغ من معارضته مجيء‬ ‫ع��ون أو اب��رام "تفاهم االق��وي��اء" ان‬ ‫يعود الى سيرته االولى‪ ،‬أي سيرة‬ ‫الخيارات القصوى التصادمية‪.‬‬ ‫وفي كل االح��وال‪ ،‬فإن الواضح‬ ‫ان "حزب الله" وقوى ‪ 8‬آذار عمومًا‬ ‫ال تجاهر اآلن بأية خيارات أخرى‪،‬‬ ‫غير خيار الرهان على حوار عون –‬ ‫الحريري وتتعامل معه على اساس‬ ‫انه جدي‪...‬‬ ‫‪ibrahim.bayram@annahar.com.lb‬‬

‫نصرالله‪ :‬مشروعهم لم يكن االنتخاب بل التمديد‬ ‫نريد رئيس ًا ثابت ًا على مواقفه ال يطعن املقاومة‬ ‫عباس الصباغ‬

‫وص��ف االم �ي��ن ال �ع��ام ل �ـ"ح��زب ال�ل��ه"‬ ‫ال �س �ي��د ح �س��ن ن �ص��رال �ل��ه ال�م��رح�ل��ة‬ ‫ف��ي ل�ب�ن��ان ب�ع��د ال �ش �غ��ور ال��رئ��اس��ي‬ ‫ب �ـ"ال �ح �س��اس��ة وال��دق �ي �ق��ة"‪ ،‬داع ّ�ي��ًا‬ ‫ال��ى التعامل معها "ب�ه��دوء"‪ .‬وعلق‬ ‫على ترشيح رئيس حزب "القوات‬ ‫اللبنانية" سمير جعجع للرئاسة‬ ‫م��ن دون أن يسميه بأنه "ترشيح‬ ‫ت�ح��د ل�ق�ط��ع ال�ط��ري��ق ع�ل��ى ترشيح‬ ‫ج � � ��دي"‪ .‬ف �م ��ا ح �ص��ل ه� ��و ت �ق��دي��م‬ ‫ترشيح تحد هدفه ليس الوصول‬ ‫ال ��ى ال��رئ��اس��ة وال إن �ج��از ان�ت�خ��اب��ات‬ ‫رئ��اس �ي��ة"‪ .‬وأك� ��د أن "ح� ��زب ال �ل��ه"‬ ‫يريد رئيسًا "ال يطعن المقاومة في‬ ‫ظهرها‪ ،‬ويكون ثابتًا على مواقفه"‪،‬‬ ‫ك��اش�ف��ًا أن "م�غ��ري��ات ع��دة عرضت‬ ‫م�ق��اب��ل ال�ت�م��دي��د للرئيس ميشال‬ ‫سليمان"‪.‬‬ ‫ت �ح��دث ن �ص��رال �ل��ه ف ��ي ال��ذك��رى‬ ‫ال �ـ ‪ 14‬للتحرير عبر ش��اش��ة ضخمة‬ ‫في االحتفال المركزي الذي نظمه‬ ‫"ح��زب ال�ل��ه" ف��ي بنت جبيل تحت‬ ‫ش� �ع ��ار "وط� � ��ن ه��وي �ت��ه م� �ق ��اوم ��ة"‪،‬‬

‫وح� �ض ��ره ح �ش��د م ��ن ال�ش�خ�ص�ي��ات‬ ‫ال� �س� �ي ��اس� �ي ��ة وال ��دي� �ب� �ل ��وم ��اس� �ي ��ة‬ ‫واالع�لام �ي��ة‪ ،‬اض��اف��ة ال��ى مناصرين‬ ‫ضاق بهم مجمع موسى عباس في‬ ‫المدينة‪.‬‬ ‫وكرر تمسك حزبه بدعم سوريا‪،‬‬ ‫مقدمًا قراءة لألزمة السورية‪ ،‬وقال‬ ‫"إن ح �ك��وم��ات ت��دع��م ال�م�ق��ات�ل�ي��ن‬ ‫ال�م�ع��ارض�ي��ن ف��ي س��وري��ا ستشكر‬ ‫"حزب الله" يومًا على مشاركته في‬ ‫القتال ضد الجماعات المسلحة"‪.‬‬ ‫وت � �ط � ّ�رق ال� ��ى ال ��وض ��ع ال��داخ �ل��ي‬ ‫الفتًا الى استعداد الحزب النتخاب‬ ‫"رئ� �ي ��س ق� � ��وي"‪ ،‬م ��ذك� �رًا ب��ال �ح��وار‬ ‫بين "ال�ت�ي��ار الوطني ال�ح��ر" و"تيار‬ ‫المستقبل"‪.‬‬ ‫أض� ��اف‪" :‬ي �ج��ب أن ن�ت�ع��اط��ى مع‬ ‫ه��ذه المرحلة الحساسة والدقيقة‬ ‫ب� �ه ��دوء‪ ،‬م��ن دون ت��وت��ر أع �ص��اب‪.‬‬ ‫ثمة من قال إنه حدث جلل‪ ،‬ولسنا‬ ‫مختلفين ع�ل��ى ذل ��ك‪ ،‬ل�ك��ن ه��ذا ال‬ ‫ي�ع�ن��ي أن ال�ع��ال��م ت�ف�ق��د أع�ص��اب�ه��ا‪،‬‬ ‫يجب أن نكون هادئين ودقيقين‬ ‫ون �ح��اف��ظ ع�ل��ى ه ��ذا ال�م�س�ت��وى من‬ ‫السلم األهلي واالستقرار الداخلي‪،‬‬

‫(…) وأن ن� �ب ��ذل ج �م �ي �ع��ًا ال �ج �ه��د‬ ‫لتقصير المسافة الزمنية ليكون‬ ‫لدينا رئيس جمهورية منتخب في‬ ‫أق ��رب وق ��ت م�م�ك��ن‪ .‬م��ا زال ه�ن��اك‬ ‫فرصة حقيقية وداخلية ولبنانية‬ ‫الن�ت�خ��اب رئ�ي��س ق��وي وق ��ادر على‬ ‫ح� �ف ��ظ االس � �ت � �ق� ��رار وال� � �س �ل��ام ف��ي‬ ‫ال �ب �ل��د‪ ،‬وي �ت �م �ت��ع ب�ح�ي�ث�ي��ة ش�ع�ب�ي��ة‬ ‫حقيقية في بيئته وعلى المستوى‬ ‫ال��وط�ن��ي‪ ،‬وي�ك��ون ق��ادرًا أيضًا على‬ ‫طمأنة القوى السياسية واألطراف‬ ‫المختلفين والمساعدة الحقيقية‬ ‫ل� �ي� �ت� �ج ��اوز ل� �ب� �ن ��ان ه� � ��ذه ال �م��رح �ل��ة‬ ‫الصعبة‪ ،‬محليًا وإقليميًا ودول�ي��ًا‪.‬‬ ‫هذه الفرصة ال تزال متاحة‪ ،‬وهناك‬ ‫ت�ف��اوض ج��دي م�ع��روف بين تكتل‬ ‫التغيير واإلصالح وتيار المستقبل‪،‬‬ ‫أو زع �ي ��م ت �ي ��ار ال �م �س �ت �ق �ب��ل‪ ،‬وه��م‬ ‫م �ن��ذ م ��دة ي �ت �ح��دث��ون م ��ع بعضهم‬ ‫ويتفاوضون‪ ،‬وهناك نقاش جدي‬ ‫ف��ي ه��ذا ال �م��وض��وع‪ .‬وال ��ذي حصل‬ ‫ح�ت��ى ه��ذه ال�ل�ح�ظ��ة – ه��و ترشيح‬ ‫ت�ح��د ل�ق�ط��ع ال�ط��ري��ق ع�ل��ى ترشيح‬ ‫ج��دي"‪ .‬وال�ك��ل يعرف ان ال امكان‬ ‫لهذا المرشح ان يصل ال��ى رئاسة‬ ‫الجمهورية ال بالثلثين وال بالنصف‬ ‫زائ��د واح��د‪ ،‬اذًا ه��ذا الترشيح قطع‬ ‫الطريق على ترشيح ج��دي تجري‬ ‫مناقشته في األروقة الوطنية"‪.‬‬ ‫"اغراءات للتمديد"‬

‫واك� � � ��د "ب� � �ن � ��اء ع� �ل ��ى م �ع �ل��وم��ات‬ ‫وم� �ع� �ط� �ي ��ات واالت� � � �ص � � ��االت ال �ت��ي‬ ‫ح �ص �ل��ت م �ع �ن��ا وم � ��ع ال� �ع ��دي ��د م��ن‬ ‫اصدقائنا‪ ،‬إن ال�م�ش��روع الحقيقي‬ ‫خ�لال االسابيع االي��ام‪ ،‬ولعله خالل‬ ‫االش �ه ��ر ال �م��اض �ي��ة‪ ،‬ل ��م ي �ك��ن على‬

‫مشاركون في مهرجان بنت جبيل‪.‬‬

‫االط �ل�اق ان�ت�خ��اب رئ�ي��س ق�ب��ل ‪25‬‬ ‫اي� � � ��ار‪ .‬ال � �م � �ش ��روع ال �ح �ق �ي �ق��ي ع�ن��د‬ ‫الفريق اآلخر كان التمديد لرئيس‬ ‫الجمهورية‪" .‬م��ا ح��دا يقول عطلت‬ ‫ان�ت�خ��اب رئ�ي��س م��ا ك��ان��وا ي��ري��دون‬ ‫ان �ت �خ��اب رئ� �ي ��س‪ ،‬ك ��ان ��وا ي��ري��دون‬ ‫ال� �ت� �م ��دي ��د ل� �ل ��رئ� �ي ��س‪ ،‬ه � � ��ذه ه��ي‬ ‫الحقيقة‪ ،‬وم��ن اج��ل ه��ذا التمديد‬ ‫قدمت اغ ��راءات كثيرة‪ ،‬ال اري��د ان‬ ‫اك �ش��ف اس � ��رارًا اآلن‪ ،‬وع� ��ادة أن ��ا ال‬ ‫اق��وم بهذا ال��دور لكن ه��ذا البلد ال‬ ‫اس� ��رار ف �ي��ه‪ ،‬ك�ل��ه ي�ظ�ه��ر "ب �ع��د كم‬ ‫يوم"‪.‬‬ ‫ول �ف��ت ن �ص��رال �ل��ه ال� ��ى ان كتلة‬ ‫"ال ��وف ��اء ل �ل �م �ق��اوم��ة" أك �ث��ر ال�ك�ت��ل‬

‫(أ ب)‬

‫ال �ت��ي ت�ع�ت��ب ع�ل�ي�ن��ا‪ ،‬ول �ي��س لدينا‬ ‫أي م�ش�ك�ل��ة‪ ،‬وي �ق��وم��ون بتحميلنا‬ ‫مسؤولية تعطيل البلد واالنتخابات‬ ‫(‪ )...‬بالنيابة ع��ن االخ ��وة ال�ن��واب‪،‬‬ ‫ن� �ح ��ن ن �ت �ح �م��ل م� �س ��ؤول� �ي ��ة‪ ،‬ه ��ذه‬ ‫الشماعة الخاصة بنا‪ ،‬وعلقوا عليها‬ ‫ما تريدونه‪ ،‬ال مشكلة"‪.‬‬ ‫وختم‪" :‬نحن لدينا توجه داخلي‪،‬‬ ‫ول �ك��ن اح �ي��ان��ا ادب� �ي ��ات ال�خ�ط��اب��ات‬ ‫ت �غ �ل��ب‪ ،‬ت �ف��اه �م �ن��ا ب �ي��ن االخ� � ��وان‪،‬‬ ‫حتى عبارة "نريد رئيس جمهورية‬ ‫يحمي المقاومة" ال داعي لها‪ ،‬هذه‬ ‫االدبيات ال لزوم لها"‪.‬‬ ‫وختم‪" :‬اق��ول لكم اليوم في ‪25‬‬ ‫ايار ‪ ،2014‬نحن ال نبحث عن رئيس‬

‫ج �م �ه��وري��ة ي �ح �م��ي ال �م �ق��اوم��ة ف��ي‬ ‫لبنان‪ ،‬المقاومة ف��ي لبنان تحمي‬ ‫الدولة‪ ،‬والشعب والوطن والكيان‪،‬‬ ‫وتحمي ال�ش��رف‪ ،‬وال�س�ي��ادة واالم��ة‬ ‫(‪ )...‬نحن نريد رئيسًا ال يتآمر على‬ ‫ال �م �ق��اوم��ة‪ ،‬رئ�ي�س��ًا ال يطعنها في‬ ‫ظهرها‪ ،‬رئيسًا يثبت على موقفه‬ ‫م ��ن ال� �م� �ق ��اوم ��ة‪ ،‬ه � ��ذا ه ��و (‪.")...‬‬ ‫وت� �م� �ن ��ى ت �ح �ي �ي��د م �ل �ف��ي س�ل�س�ل��ة‬ ‫الرتب والرواتب والجامعة اللبنانية‬ ‫ع��ن االنقسام الن��ه ال يجوز تأجيل‬ ‫ه��ذي��ن الملف��ن ال��ى م��ا ب�ع��د حسم‬ ‫المسائل السياسية (‪.")...‬‬ ‫‪abbas.sabbagh@annahar.com.lb‬‬

‫جنبالط‪ :‬املؤامرة كبيرة وسوريا التي نعرفها لن تعود‬ ‫الشوف – "النهار"‬

‫ج � � ��دد رئ � �ي � ��س "ج � �ب � �ه ��ة ال� �ن� �ض ��ال‬ ‫الوطني" النائب وليد جنبالط‪ ،‬خالل‬ ‫كلمة اث �ن��اء رع��اي�ت��ه اح�ت�ف��ال تكريم‬ ‫اق��ام��ه ال �ح��زب ال�ت�ق��دم��ي االش�ت��راك��ي‬ ‫للوزير السابق محسن دلول‪ ،‬واالمير‬ ‫طارق شهاب‪ ،‬تأكيد واجب واهمية‬ ‫الحوار‪ ،‬خصوصًا اننا في ذكرى تحرير‬

‫عام ‪ 2000‬بما يشكل من سابقة في‬ ‫ال �ت��اري��خ ال�ع��رب��ي بتحرير االرض من‬ ‫دون قيد او شرط"‪ ،‬معتبرا ان العالم‬ ‫العربي كما العروبة وسوريا اندثروا"‪.‬‬ ‫وق ��ال ان��ه "ش ��رف كبير أن اك� ّ�رم‬ ‫رفيقين عزيزين هما ط��ارق شهاب‬ ‫ومحسن دل��ول‪ ،‬وترافقنا ف��ي االي��ام‬ ‫ال� �ص� �ع� �ب ��ة ح� �ي ��ث االم� � � � ��ور ل � ��م ت �ك��ن‬ ‫ب��ال�س�ه�ل��ة ‪ ،‬ك �ن��ا ن��واج��ه م��ن خاللها‬

‫اسرائيل وعمالءها في لبنان ‪ .‬وفي‬ ‫سوريا كان لنا صديق كبير مشترك‬ ‫ه��و ال�ع�م��اد حكمت ال�ش�ه��اب��ي‪ ،‬لكن‬ ‫س ��وري ��ا ال �ت��ي ك �ن��ا ن�ع��رف�ه��ا ب��االم��س‬ ‫ذه �ب��ت ول ��ن ت �ع��ود‪ ،‬وال �ع��ال��م ال�ع��رب��ي‬ ‫ال��ذي عرفناه اي��ام جمال عبد الناصر‬ ‫وغ �ي ��ره‪ ،‬وال �ع��روب��ة ان�ت�ه�ي��ا‪ ،‬وس��وري��ا‬ ‫تندثر ايضا‪ ،‬ولست هنا الدخل في‬ ‫تفاصيل ال�ح��رب ال�س��وري��ة االهلية‪،‬‬

‫لكن ال�م��ؤام��رة كبيرة‪ ،‬ونتيجة عدم‬ ‫اس� �ت ��دراك ال �م �س��ؤول �ي��ن ال �ج��دد في‬ ‫سوريا لطموحات الشعب بكلمتين‬ ‫ه �م��ا ال� �ك ��رام ��ة وال � �ح ��ري ��ة‪ ،‬ح �ي��ث ل��م‬ ‫يحترموا الكرامة وال الحرية"‪ .‬وختم‪:‬‬ ‫"م��ع اب��و ن ��زار وط� ��ارق وغ�ي��ره�م��ا ممن‬ ‫اس�ت�ش�ه��د او ال ي� ��زال‪ ،‬اس�ق�ط�ن��ا ‪17‬‬ ‫ايار‪ ،‬اتفاق الذل واالذعان الذي كان‬ ‫ُيراد منه ربطنا باسرائيل"‪.‬‬


‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫وداع ّ‬ ‫مؤثر لسليمان يف القصر ونافورة املياه ُأقفلت يف انتظار رئيس‬ ‫استقبال حاشد يف عمشيت حيث وافاه ميقاتي وجنبالط وعسيري‬ ‫ً‬ ‫ربعا بعد ظهر يوم السبت‬ ‫الثالثة إال‬ ‫الرابع والعشرين من ايار ‪ ٢٠١٤‬خرج رئيس‬ ‫الجمهورية ميشال سليمان من القصر‬ ‫ّ‬ ‫يسلم‬ ‫الجمهوري في بعبدا‪ ،‬من دون ان‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫خلفا‪،‬‬ ‫تماما كما دخل القصر في ‪ ٢٦‬أيار‬ ‫ّ‬ ‫يتسلم من سلف‪ .‬اقفل‬ ‫‪ ٢٠٠٨‬من دون ان‬ ‫الجناح الرئاسي على المكتب الرئاسي‬ ‫وقاعات االستقبال الكبرى‪ ،‬واسدل الستار‬ ‫ً‬ ‫ناشطا ويعمل حتى‬ ‫على عهد رئاسي ظل‬ ‫تعطل الحكومة او المجلس‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫عند‬ ‫ألين فرح وهدى شديد‬

‫ق�ب��ل س��اع��ات م��ن ان �ت �ه��اء والي�ت��ه‬ ‫ال ��رئ ��اس� �ي ��ة‪ .‬وم� � ّن ��ذ ال� �ص� �ب ��اح ك��ان‬ ‫ف ��ي م�ك�ت�ب��ه ي ��وق ��ع آخ� ��ر ال� �ق ��رارات‬ ‫وال �م ��راس �ي ��م‪ ،‬ف ��ي ان �ت �ظ��ار وص ��ول‬ ‫المدعوين ال��ى حفلة ال ��وداع‪ .‬ومن‬ ‫أول ال��واص�ل�ي��ن ك��ان ال�ن��ائ��ب وليد‬ ‫جنبالط ال��ذي حضر وزوج �ت��ه ن��ورا‬ ‫فوتوغرافية‬ ‫يحمل ف��ي ي��ده ص��ورًا‬ ‫ّ‬ ‫ل �ل��رئ �ي��س س �ل �ي �م��ان ال � ��ذي ق ��ل ��ده‪،‬‬ ‫وف� ��ي م � �ب� ��ادرة اس �ت �ث �ن��ائ �ي��ة وس ��ام‬ ‫االس� �ت� �ح� �ق ��اق ال ��وط� �ن ��ي م� ��ن رت �ب��ة‬ ‫ال ��وش ��اح االك� �ب ��ر‪" ،‬ت �ق ��دي ��را ل �ل��دور‬ ‫الوطني الذي يقوم به على مستوى‬ ‫االع �ت��دال ال�س�ي��اس��ي وال��دع��وة ال��ى‬ ‫ال �ح��وار ب�ي��ن األف ��رق ��اء"‪ ،‬متمنيا ان‬ ‫يستمر في لعب هذا ال��دور حفاظًا‬ ‫ع �ل��ى االس � �ت � �ق� ��رار ال �س �ي��اس��ي ف��ي‬ ‫البالد‪.‬‬ ‫والسفير السعودي علي عواض‬ ‫ع�س�ي��ري خ� ّ�ص��ه ه��و اي�ض��ًا الرئيس‬ ‫سليمان ب��وس��ام االرز ال��وط�ن��ي من‬ ‫رت�ب��ة ض��اب��ط اك�ب��ر‪" ،‬ت�ق��دي�رًا ل��دوره‬ ‫ف ��ي ت �ع��زي��ز ال �ع�ل�اق ��ات ب �ي��ن ل�ب�ن��ان‬ ‫والمملكة العربية السعودية"‪.‬‬ ‫ف� ��ي ق ��اع ��ة ‪ ٢٥‬اي� � � ��ار‪ ،‬او ق��اع��ة‬ ‫ال �ت �ح��ري��ر‪ ،‬ك� ��ان ل� �ق ��اؤه ب �م��ودع �ي��ه‪،‬‬ ‫ع��دده��م بلغ ‪ 498‬شخصية‪ ،‬فيما‬ ‫ب�ق��ي غ �ي��اب "ح ��زب ال �ل��ه" م��ن دون‬ ‫اع�ت��ذار‪ ،‬األك�ث��ر ح�ض��ورًا ف��ي مشهد‬ ‫الوداع‪.‬‬ ‫الرئيس نبيه بري اعتذر عن عدم‬ ‫ال�ح�ض��ور شخصيًا‪ ،‬ول�ك��ن حضرت‬ ‫عقيلته واع �ض��اء ك�ت�ل�ت��ه‪ .‬وك��ذل��ك‬

‫غابت ق�ي��ادات مسيحية‪ ،‬كالعماد‬ ‫م �ي �ش��ال ع � ��ون وال� ��دك � �ت� ��ور س�م�ي��ر‬ ‫جعجع‪ ،‬وان تمثال بوزراء ونواب‪ .‬اما‬ ‫ال�ن��ائ��ب سليمان فرنجية فهو من‬ ‫توجه اليهم ً‬ ‫بين قلة لم ٰ‬ ‫أصال دعوة‪.‬‬ ‫وكان أبرز المشاركين في حفلة‬ ‫ال � � � ��وداع‪ ،‬رئ� �ي ��س ال �ح �ك��وم��ة ت �م��ام‬ ‫س �ل�ام وع�ق�ي�ل�ت��ه ل �م��ى‪ ،‬وال��رئ �ي��س‬ ‫ام �ي��ن ال�ج�م�ي��ل وع�ق�ي�ل�ت��ه ج��وي��س‪،‬‬ ‫والرئيس نجيب ميقاتي وعقيلته‬ ‫م ��ي‪ ،‬وال��رئ �ي��س ف� ��ؤاد ال �س �ن �ي��ورة‪،‬‬ ‫وم � �م � �ث � �ل� ��ون ل � � ��رؤس � � ��اء ال � �ط� ��وائ� ��ف‬ ‫واألع� �ض ��اء ال �س �ل��ك ال��دي�ب�ل��وم��اس��ي‬ ‫والقنصلي وق��ائ��د الجيش العماد‬ ‫جان قهوجي‪.‬‬ ‫ال � ��وزي � ��ر ال� �س ��اب ��ق ع �ل ��ي ق��ان �ص��و‬ ‫ن �ف��ى م ��ن ب �ع �ب��دا ان ت �ك��ون ه�ن��اك‬ ‫اي م�ق��اط�ع��ة م ��ن ال �ث��ام��ن م ��ن آذار‬ ‫ل�س�ل�ي�م��ان‪ ،‬وأك ��د أن "ح ��زب ال�ل��ه"‬ ‫ش��ارك م��ن خ�لال وزي��ري��ه ف��ي حفل‬ ‫ال�ع�ش��اء ال��ذي اق��ام��ه سليمان على‬ ‫شرف اعضاء الحكومة ليل الجمعة‪.‬‬ ‫وك��ان جنبالط األكثر تأثرًا‪ ،‬ولم‬ ‫ي �ش��أ ال �ت �ح� ٰ�دث ال ��ى ال�ص�ح��اف�ي�ي��ن‪،‬‬ ‫واكتفى بالتعبير "ان��ه ي��وم حزين‪،‬‬ ‫ه ��و ي � ��وم وداع ال ��رئ� �ي ��س م �ي �ش��ال‬ ‫سليمان في بعبدا"‪.‬‬ ‫وش � �ك � �ل� ��ت ال� �ج� �م� �ع ��ة م �ن��اس �ب��ة‬ ‫ألح� ��ادي� ��ث وم � � �ش� � ��اورات ج��ان �ب �ي��ة‪.‬‬ ‫وك� � ��ان ح� ��اض � �رًا س � �ف� ��راء ال� ��والي� ��ات‬ ‫المتحدة وفرنسا وروسيا والمملكة‬ ‫ال� �س� �ع ��ودي ��ة م� ��ع س � �ف� ��راء آخ ��ري ��ن‪.‬‬ ‫ٰ‬ ‫يتحدث‬ ‫وشوهد السفير الفرنسي‬ ‫ال��ى ج�ن�ب�لاط‪ ،‬وال�س�ف�ي��ر االم�ي��رك��ي‬ ‫ي �ت �ح��دث م� �ط � ً‬ ‫�وال ال� ��ى ال �س �ن �ي��ورة‪،‬‬

‫الوطني‪ ،‬في ‪ ،2012/6/11‬وعرفت‬ ‫بـ"إعالن بعبدا"‪.‬‬ ‫ك ��ذل ��ك ن �ج �ح��ت ال� �ج� �ه ��ود ال �ت��ي‬ ‫بذلناها ف��ي ان�ش��اء مجموعة دولية‬ ‫م��رم��وق��ة ل��دع��م ل�ب�ن��ان‪ ،‬وق��د ج��اءت‬ ‫ال �ه �ب��ة ال �س �ع��ودي��ة االس �ت �ث �ن��ائ �ي��ة‬ ‫وال �ت��اري �خ �ي��ة ل �ل �ج �ي��ش ال �ل �ب �ن��ان��ي‪،‬‬ ‫ب�ق�ي�م��ة ث�لاث��ة م �ل �ي��ارات دوالرات‪،‬‬ ‫ل �ت �ع��زز ف ��رص ب �ن��اء ال� � ��ذراع االم �ن��ي‬ ‫للدولة العادلة والقادرة‪ ،‬والتوافق‬ ‫ّ‬ ‫دفاعية‬ ‫على استراتيجية وطنية‬ ‫فعلية"‪.‬‬ ‫ودع ��ا إل ��ى ال �س��رع��ة ف��ي ان�ت�خ��اب‬ ‫رئ �ي��س ل�ل�ج�م�ه��وري��ة واق� ��رار ق��ان��ون‬ ‫انتخاب عصري جديد‪ ،‬وإعادة حق‬ ‫ّ‬ ‫ح��ل مجلس ال �ن��واب عند ال�ض��رورة‬ ‫واالق � �ت � �ض� ��اء ول � �م� ��رة واح � � � ��دة‪ ،‬ال��ى‬ ‫السلطة التنفيذية‪ ،‬ب�م�ب��ادرة من‬ ‫رئيس الجمهورية‪.‬‬ ‫وش� �ك ��ر "ج� �م� �ي ��ع ال� ��ذي� ��ن آم� �ن ��وا‬ ‫ب��ال��دول��ة‪ ،‬وت �ع��اون��وا م �ع��ي" وخ��ص‬ ‫الرؤساء نبيه بري و فؤاد السنيورة‬ ‫وس�ع��د ال�ح��ري��ري ونجيب ميقاتي‪،‬‬ ‫وأعرب عن ثقته بحكومة المصلحة‬ ‫الوطنية برئاسة سالم‪.‬‬

‫ً‬ ‫ملقيا خطاب الوداع في بعبدا يوم السبت‪.‬‬ ‫رئيس الجمهورية‬

‫عمشيت‬

‫ً‬ ‫مغادرا القصر الجمهوري‪.‬‬

‫ب �م �ش��ارك��ة ال ��وزي ��ر ال �س��اب��ق خليل‬ ‫الهراوي‪.‬‬ ‫وامام هذا الحشد من الشخصيات‬ ‫السياسية والديبلوماسية واالمنية‬ ‫والقضائية واالداري ��ة‪ ،‬واالعالمية‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الوصية‪،‬‬ ‫توجه سليمان بخطابه ‪-‬‬ ‫وفيه اج��رى ج��ردة كاملة بإنجازات‬ ‫عهده‪.‬‬ ‫وف � �ي � �م� ��ا ّوزع ال � �خ � �ط � ��اب ع �ل��ى‬ ‫ال� �م ��دع ��وي ��ن ب �ك �ت �ي��ب‪ ،‬وب��ال �ل �غ��ات‬ ‫ال � � �ث� �ل��اث ال � �ع� ��رب � �ي� ��ة وال� �ف ��رن� �س� �ي ��ة‬ ‫واالنكليزية‪ ،‬غادر المدعوون‪ ،‬وظل‬ ‫سليمان ف��ي مكتبه ي�ت��اب��ع توقيع‬ ‫اع� ��داد ك�ب�ي��رة م��ن ال �م��راس �ي��م ال�ت��ي‬ ‫لحق ب��ه بعضها ال��ى منزله‪ ،‬وحتى‬

‫(ابرهيم الطويل)‬

‫منتصف الليل‪.‬‬ ‫عند الثانية والدقيقة الخامسة‬ ‫واالرب �ع �ي��ن‪ ،‬غ ��ادر ت��راف�ق��ه عقيلته‬ ‫ال �س �ي��دة وف� ��اء م�ك�ت�ب��ه ال ��ى ال�ب��اح��ة‬ ‫ال �خ��ارج �ي��ة ل�ل�ق�ص��ر وس ��ط ث �ل��ة من‬ ‫رماحة الحرس الجمهوري‪ ،‬واستقال‬ ‫وزوج � �ت� ��ه ال �م ��وك ��ب ال ��رئ ��اس ��ي ف��ي‬ ‫طريقهما الى منزله في اليرزة‪.‬‬ ‫وأق � � �ف � � �ل� � ��ت ن � � � ��اف � � � ��ورة ال� �ق� �ص ��ر‬ ‫الجمهوري التي ال ت��دار مياهها اال‬ ‫بوجود رئيس يزاول نشاطًا رسميًا‬ ‫في مكتبه‪.‬‬ ‫الخطاب الوداعي‬

‫وك ��ان س�ل�ي�م��ان دخ��ل ق��اع��ة ‪25‬‬

‫الرئيس فؤاد السنيورة يترأس اجتماع "كتلة المستقبل" النيابية االثنين‪.‬‬

‫ف � ��ي ال � � �ظ� � ��روف ال� ��راه � �ن� ��ة ه � ��ي ف��ي‬ ‫ان �ت �خ��اب رئ �ي��س ج��دي��د م��ع تأكيد‬ ‫ع �ل��ى ال� �ح ��رص ع �ل��ى رع ��اي ��ة ش ��ؤون‬ ‫المواطنين ومتابعتها"‪.‬‬ ‫"التغيير واالصالح"‬

‫من جهته‪ ،‬عقد "تكتل التغيير‬ ‫واإلص��� � �ل� ��اح" اج �ت �م��اع��ه األس �ب��وع��ي‬ ‫ب��رئ��اس��ة ال �ع �م��اد م �ي �ش��ال ع ��ون في‬ ‫ال��راب �ي��ة‪ ،‬وع�ق��ب االج �ت �م��اع‪ ،‬ت�ح� ّ�دث‬ ‫ال��وزي��ر ال �س��اب��ق س�ل�ي��م ج��ري�ص��ات��ي‪،‬‬ ‫ف��أك��د ث �ب��ات ال�ت�ك�ت��ل ع �ل��ى ع �ن��وان‬ ‫"المشابهُ لعنوان االنتخاب‬ ‫المرحلة‬ ‫َ‬ ‫ّالرئاسي‪ ،‬وقد شغرت سدة ّالرئاسة‬ ‫ب��أن ال تشريعًا ميثاقيًا فيما ُس� ّ�دة‬ ‫ال � ّ�رئ ��اس ��ة ش ��اغ ��رة‪ّ ،‬إال ع �ن��د ت��واف��ر‬ ‫م�ص�ل�ح��ة ال � ّ�دول ��ة ال �ع �ل �ي��ا‪ ،‬أو إلق ��رار‬

‫ق ��وان �ي ��ن إع � � ��ادة ت �ك��وي��ن ال� ّ�س �ل �ط��ة‬ ‫ص�ح�ي�ح��ًا وم �ف �ه��وم ق��ان��ون ان�ت�خ��اب‬ ‫جديد ألعضاء مجلس النواب يكون‬ ‫ع� � ً‬ ‫�ادال وي � ّ‬ ‫�ؤم ��ن ال�م�ن��ا ّص�ف��ة ال� ّف��اع�ل��ة‬ ‫ّ‬ ‫لمختلف مكونات الشعب اللبناني‬ ‫في ّ‬ ‫الن ّدوة البرلمانية‪ .‬واألولوية هي‬ ‫وستظل النتخاب رئيس الجمهورية‬ ‫ً‬ ‫عمال بمقتضيات الميثاق"‪.‬‬ ‫‪ ‬وق� � � ��ال ان "ال � �م � �ط � �ل ��وب ال� �ي ��وم‬ ‫ّ‬ ‫م�ت��اب�ع��ة اإلت� �ص ��االت ل �ل� ّ�ت��واف��ق على‬ ‫ق��ان��ون س�ل�س�ل ّ��ة ال��رت��ب وال ��روات ��ب‪،‬‬ ‫ُليبنى على الشيء مقتضاه‪ .‬ولكن‬ ‫في غياب ال��وف��اق‪ ،‬لن يكون هناك‬ ‫ع �ن��اص��ر م�ص�ل�ح��ة ع �ل �ي��ا ول ��ن ي�ك��ون‬ ‫هناك عناصر حقوق مكتسبة"‪.‬‬ ‫وف��ي االج�ت�م��اع ال ��دوري للمكتب‬ ‫ال� �س� �ي ��اس ��ي ال� �ك� �ت ��ائ� �ب ��ي ب ��رئ ��اس ��ة‬

‫كتلة المستقبل‪ :‬ان قيام الفريق اآلخر بتعطيل التئام‬

‫جلسة مجلس النواب من أجل انتخاب رئيس جديد شكل‬

‫نكسة في انتظام عمل المؤسسات الدستورية‬

‫ايار‪ .‬وبعد النشيد الوطني اللبناني‪،‬‬ ‫ألقى الكلمة االتية‪:‬‬ ‫"مضت سنوات س��ت‪ ،‬خلت من‬ ‫اي احتالل اسرائيلي‪ ،‬او أي وجود‬ ‫ع �س �ك��ري س � ��وري‪ ،‬وم� ��ن أي ح��رب‬ ‫داخ �ل �ي��ة بغيضة ك�ت�ل��ك ال �ت��ي وق��ع‬ ‫لبنان ضحيتها ط��وال خمسة عشر‬ ‫عامًا‪ ،‬بفعل مؤامرات خارجية دنيئة‬ ‫او حسابات سياسية خاطئة‪ .‬ال بل‪،‬‬ ‫حقق الجيش وقوى االمن الداخلي‬ ‫وس��ائ��ر ال �ق��وى االم �ن �ي��ة‪ ،‬ن�ج��اح��ات‬ ‫ملحوظة‪ ،‬في مجال محاربة االرهاب‬ ‫وت� �ف� �ك� �ي ��ك ش� �ب� �ك ��ات ال �ت �ج �س��س‬ ‫وال�ع�م��ال��ة للعدو االس��رائ�ي�ل��ي‪ .‬وقد‬ ‫ّ‬ ‫تمكنا م��ع ال�ح�ك��وم��ات المتعاقبة‪،‬‬

‫(ميشال صايغ)‬

‫من الوفاء بإلتزاماتنا تجاه الشرعية‬ ‫الدولية وتجاه الدستور والقوانين‬ ‫ال �ل �ب �ن��ان �ي��ة‪ .‬ف �ع �م �ل �ن��ا ع �ل��ى ت�ن�ف�ي��ذ‬ ‫ال �ق��رار ‪ ،1701‬وت �م��وي��ل المحكمة‬ ‫ال��دول�ي��ة ال�خ��اص��ة بلبنان وال�ت�ع��اون‬ ‫معها‪ ،‬لتبيان الحقيقة في جريمة‬ ‫اغ �ت �ي��ال ال��رئ �ي��س ال �ش �ه �ي��د رف�ي��ق‬ ‫ال �ح��ري��ري ورف ��اق ��ه (‪ .)...‬وت�م�ك� ّ�ن��ا‬ ‫م ��ن اق ��ام ��ة ع�ل�اق ��ات دي�ب�ل��وم��اس�ي��ة‬ ‫م ��ع س� � ��وري� � ��ا(‪ ،)...‬وع �ن��دم��ا ب ��دأت‬ ‫التداعيات السلبية لألزمة السورية‬ ‫الطارئة‪ ،‬تلقي بثقلها على الداخل‬ ‫ال �ل �ب �ن��ان��ي‪ ،‬اق� �ت ��رح ��ت ع �ل��ى ه�ي�ئ��ة‬ ‫الحوار الوطني مجموعة مبادئ هي‬ ‫ال�ت��ي ت��واف�ق��ت عليها هيئة ال�ح��وار‬

‫الحريري أشاد بحكمة سليمان‪:‬‬ ‫يسبب الفراغ‬ ‫ال َع ْيب يف الدستور ّ‬

‫"املستقبل" والكتائب‪ :‬املجلس هيئة ناخبة فحسب‬ ‫ظل الشغور‬ ‫و"التغيير واإلصالح"‪ :‬ال تشريع ميثاقي ًا يف ّ‬ ‫ش� � �ك � ��ل ال � � �ش � � �غ� � ��ور ف� � � ��ي م �ن �ص ��ب‬ ‫رئ��اس��ة ال�ج�م�ه��وري��ة م��وض��وع بحث‬ ‫ف ��ي اج �ت �م��اع��ات ال �ك �ت��ل واالح � ��زاب‬ ‫ال� �س� �ي ��اس� �ي ��ة ف� � ��ي ع� �ط� �ل ��ة ن �ه ��اي ��ة‬ ‫االسبوع‪ .‬ف��رأت "كتلة المستقبل"‬ ‫بعد اجتماعها ف��ي "ب�ي��ت ال��وس��ط"‬ ‫برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة أن‬ ‫تجربة الرئيس ميشال سليمان في‬ ‫منصب رئاسة الجمهورية "شكلت‬ ‫ن� �م ��وذج ��ًا ص� ��ادق� ��ًا ل� �م ��وق ��ع رئ �ي��س‬ ‫الجمهورية ودوره المنصوص عنه‬ ‫في الدستور‪.‬‬ ‫وهو عبر السياسة التي انتهجها‬ ‫ج� َّ�ن� َ�ب لبنان االن��زالق ف��ي سياسات‬ ‫م �ت �ه��ورة أو ان�ت�ق��ام�ي��ة أو ف�ئ��وي��ة أو‬ ‫شخصية‪ ،‬وحمى لبنان من الكثير‬ ‫م ��ن ال �م �ط �ب��ات وان� �ج ��ز ال �ك �ث �ي��ر م��ن‬ ‫الخطوات على طريق مراكمة الثوابت‬ ‫والتفاهمات التي تدعم اللبنانيين‬ ‫وعيشهم الواحد والمشترك‪ ،‬وترك‬ ‫خ �ل �ف��ه ارث � ��ًا س �ي��اس �ي��ًا ف ��ي م�ق��دم��ه‬ ‫إعالن بعبدا‪ ،‬ومنهجا وفاقيًا حواريًا‬ ‫انعكس وينعكس بشكل إيجابي‬ ‫ع �ل��ى ال �ل �ب �ن��ان �ي �ي��ن"‪ .‬ورأت ال�ك�ت�ل��ة‬ ‫"ان ق �ي��ام ال �ف��ري��ق اآلخ� ��ر بتعطيل‬ ‫ال �ت �ئ��ام ج�ل�س��ة م�ج�ل��س ال �ن ��واب من‬ ‫أج��ل ان�ت�خ��اب رئ�ي��س ج��دي��د شكل‬ ‫نكسة في انتظام عمل المؤسسات‬ ‫الدستورية وخطوة تراجعية كبيرة‬ ‫في تجربة اللبنانيين السياسية"‪.‬‬ ‫رف �ض��ت ال�ت�س�ل�ي��م ب �ق �ب��ول ال�ش�غ��ور‬ ‫و"ال � �ت � �ص� ��رف ك � ��أن األم � � ��ر ط�ب�ي�ع��ي‬ ‫وع ��ادي"‪ ،‬اك��دت ان "المطلوب هو‬ ‫التصرف على أس��اس ان م��ا حصل‬ ‫أم� � ��ر خ �ط �ي ��ر ال ي �م �ك ��ن ال �س �ك ��وت‬ ‫ع �ن��ه أو ال �ق �ب��ول ب��ه أو ب��اس �ت �م��راره‪.‬‬ ‫وال� �ن ��واب م��دع��وون ل�لاس�ت�ن�ف��ار من‬ ‫أجل التمسك واالص��رار على القيام‬ ‫بواجبهم الدستوري والوطني قبل‬ ‫اي أم ��ر آخ� ��ر‪ .‬وال �م �ه �م��ة األس��اس �ي��ة‬ ‫األول��ى والوحيدة للمجلس النيابي‬

‫مستقبال النائب جنبالط ونجله في عمشيت‪.‬‬

‫(داالتي ونهرا)‬

‫ّ‬ ‫الجميل‪ ،‬دع��ا الحزب‬ ‫الرئيس أمين‬ ‫"ال� �ك� �ت ��ل ال �ن �ي��اب �ي��ة ال � ��ى م �م��ارس��ة‬ ‫ال� �ف� �ع ��ل ال� �س� �ي ��اس ��ي ال� �ق ��ائ ��م ع�ل��ى‬ ‫وق ��ف ال�ت�ع�ط�ي��ل وت��أم �ي��ن ال�ن�ص��اب‬ ‫واالحتكام ال��ى ال��واج��ب الدستوري‬ ‫والوطني وانتخاب رئيس للبالد بما‬ ‫ينهي حالة الخلو القائمة ويساهم‬ ‫في انتظام عمل المؤسسات بتوازن‬ ‫وق��درة‪ .‬ويؤكد المكتب السياسي‬ ‫أن مقاربته لكل الحالة السياسية‬ ‫ال ��راه � �ن ��ة ت �س �ت �ن��د ال � ��ى ال ��دس� �ت ��ور‬ ‫وأحكامه‪ ،‬والى الميثاقية وأغراضها‬ ‫العليا‪ .‬ومن هذا المنطلق‪ ،‬يتعاطى‬ ‫ح��زب ال�ك�ت��ائ��ب م��ع مجلس ال�ن��واب‬ ‫كهيئة انتخابية ال تشريعية‪ ،‬مما‬ ‫ي��رت��ب ع�ل�ي��ه ال� �ش ��روع ف��ي ان�ت�خ��اب‬ ‫رئيس للبالد وم��ن دون ابطاء ومن‬ ‫دون م�ن��اق �ش��ة أي ع �م��ل آخ ��ر وف��ق‬ ‫نص ال�م��ادة ‪ 75‬من الدستور‪ .‬كما‬ ‫ي �ق �ت �ض��ي ع �ل��ى ال �ح �ك��وم��ة ال�ت�ق�ي��د‬ ‫النصي بالدستور واعتماد سياسة‬ ‫الضرورة وممارسة صالحياتها وكالة‬ ‫ال أصالة عن رئيس الجمهورية"‪.‬‬ ‫وأكد اخيرا "تقديره للنهج الذي‬ ‫اختطه الرئيس السابق للجمهورية‬ ‫ميشال سليمان خالل واليته"‪.‬‬

‫ت ��وق ��ف ال��رئ �ي��س س �ع��د ال �ح��ري��ري‬ ‫ف��ي ب�ي��ان ل��ه ف��ي ال �ي��وم األخ �ي��ر من‬ ‫والي� ��ة ال��رئ �ي��س م �ي �ش��ال س�ل�ي�م��ان‬ ‫"أمام حقيقتين‪ :‬االولى ان أكثرية‬ ‫ال �ل �ب �ن��ان �ي �ي��ن ي �س �ج �ل��ون ف� ��ي ه ��ذا‬ ‫ال�ي��وم للرئيس سليمان سياسته‬ ‫الحكيمة في إدارة البالد‪ ،‬وإص��راره‬ ‫على اعتماد الحوار الوطني سبيال‬ ‫ال غ �ن��ى ع �ن��ه ف� ��ي م �ع��ال �ج��ة وج ��وه‬ ‫االح �ت �ق��ان ال�س�ي��اس��ي وال�ط��ائ�ف��ي‪،‬‬ ‫وق ��اع ��دة ل�ت�غ�ل�ي��ب م �ن �ط��ق ال��دول��ة‬ ‫وس �ل �ط �ت �ه��ا وم �ص��ال �ح �ه��ا ع �ل��ى أي��ة‬ ‫اعتبارات فئوية او خارجية‪.‬‬ ‫فالرئيس سليمان غ��ادر الحكم‬ ‫وق ��د ت ��رك ذخ �ي ��رة س�ي��اس�ي��ة حية‬ ‫ل�م��ا ي �ج��ب ان ت �ك��ون ع�ل�ي��ه رئ��اس��ة‬ ‫الجمهورية ف��ي المرحلة المقبلة‪،‬‬ ‫خ �ص��وص��ا ل �ج �ه��ة االل � �ت� ��زام ال �ك��ام��ل‬ ‫بسيادة ال��دول��ة والتمسك بمبادئ‬ ‫اع �ل��ان ب �ع �ب ��دا‪ ،‬وح �م ��اي ��ة ال�ص�ي�غ��ة‬ ‫ال ��وط� �ن� �ي ��ة م � ��ن م� �خ ��اط ��ر ال �ت ��دخ ��ل‬ ‫ال �خ��ارج��ي او ال �ت ��ورط ف��ي ال �ح��روب‬ ‫العبثية‪.‬‬ ‫اما الحقيقة الثانية‪ ،‬فهي دعوة‬

‫ص ��ادق ��ة ال ��ى وج� ��وب ال �ت �ع��ام��ل مع‬ ‫ش �غ��ور م��وق��ع رئ��اس��ة ال�ج�م�ه��وري��ة‪،‬‬ ‫وللمرة الثانية بعد انتهاء واليتين‬ ‫متعاقبتين‪ ،‬ب��اع�ت�ب��اره خ�ط��را جديا‬ ‫يهدد سالمة النظام الديموقراطي‬ ‫وي�ج�ع��ل م��ن ال��رئ��اس��ة االول ��ى هدفا‬ ‫لالبتزاز الدائم بالفراغ والوقوع في‬ ‫المجهول‪.‬‬ ‫فال يوجد اي عيب في الدستور‬ ‫ي �ت �س �ب��ب ب� ��وق� ��وع ه � ��ذا ال � �ف� ��راغ او‬ ‫ي �م �ن��ع ت� � ��داول ال �س �ل �ط��ة وال �ع �ه��ود‬ ‫والرئاسات‪ ،‬إنما العيب يكمن في‬ ‫عدم تطبيق الدستور وعدم القدرة‬ ‫على انتاج المخارج والحلول‪ ،‬والعجز‬ ‫ع� ��ن ب� �ل ��وغ ال �م �س �ت ��وى ال �م �ط �ل��وب‬ ‫م��ن الشجاعة األدب �ي��ة والسياسية‬ ‫ل�ل�ش��روع ف��ي ال �ت �ن��ازالت المتبادلة‬ ‫وت�ق��دي��م المصلحة ال��وط�ن�ي��ة على‬ ‫األهواء والمصالح الخاصة"‪.‬‬ ‫وك��ان الحريري ش��ارك ف��ي حفل‬ ‫استقبال أقامه العاهل السعودي‬ ‫الملك عبدالله ب��ن عبد العزيز في‬ ‫مقر إقامته بالدار البيضاء للعاهل‬ ‫المغربي الملك محمد السادس‪.‬‬

‫املشنوق‪ :‬لسنا قلقين على املرحلة املقبلة‬ ‫أكد وزير الداخلية والبلديات نهاد‬ ‫ال�م�ش�ن��وق ف��ي ف �ط��ور اق��ام��ه على‬ ‫ش��رف��ه ات �ح��اد جمعيات ال�ع��ائ�لات‬ ‫البيروتية "اننا لسنا قلقين على‬ ‫المرحلة المقبلة‪ ،‬والفراغ ال يخلي‬ ‫المسؤولية الوطنية في البلد النها‬ ‫موجودة في كل واحد منا"‪ ،‬الفتا‬ ‫ال ��ى ان "ال� �ف ��راغ ج ��زء م��ن ال �ص��راع‬ ‫السياسي‪ ،‬والبلد بخير والصيف‬ ‫سيكون جيدا وبيروت دوما تعود‬ ‫وتقف على رجليها"‪.‬‬ ‫وأك � ��د ان "اه � ��ل ب� �ي ��روت ه��م‬

‫‪5‬‬

‫ان��اس مدنيون معتدلون عاقلون‬ ‫م � �ت� ��وازن� ��ون‪ ،‬وال �ف �ض �ي �ل��ة االول � ��ى‬ ‫ل �ب �ي��روت ان �ه��ا م��رك��ز االع � �ت ��دال"‪،‬‬ ‫م � �ش � �ي� ��را ال � � ��ى ان � � ��ه وض � � ��ع ن �ص��ب‬ ‫عينيه "اولويات عدة أهمها ملف‬ ‫االره��اب ال��ذي ال يمكن مكافحته‬ ‫اال ب ��ال� �م� �ش ��ارك ��ة ب� �ي ��ن ال �ج �ي��ش‬ ‫وال� �ق ��وى االم� �ن� �ي ��ة"‪ .‬وك �ش��ف عن‬ ‫"‪ 228‬اس �ت �ن��اب��ة ق �ض��ائ �ي��ة تضم‬ ‫المطلوبين م��ن ال �ح��دود ال��ى‬ ‫ك��ل‬ ‫ال� � �ح � ��دود‪ ،‬ن � ّ�ف ��ذن ��ا ج� � ��زءًا م �ع �ق� ً‬ ‫�وال‬ ‫منها"‪.‬‬

‫وف � ��ي ع �م �ش �ي��ت ك � ��ان اح �ت �ف��ال‬ ‫شعبي أراده سليمان ف��ي بلدته‪.‬‬ ‫منذ الصباح انتظره العمشيتيون‬ ‫وب �ع��ض أه��ال��ي ق �ض��اء ج�ب�ي��ل ام��ام‬ ‫المطرانية المارونية‪.‬‬ ‫ع� �م� �ش� �ي ��ت ازدان� � � � � � ��ت ب � ��االع �ل��ام‬ ‫وال�ل�اف �ت��ات ال �ت��ي رف�ع�ت�ه��ا ال�ب�ل��دي��ة‬ ‫وانتشرت الموسيقى الوطنية في‬ ‫الساحة‪" .‬تعود ال��ى أم��ك عمشيت‬ ‫وأله� �ل ��ك وم �ح �ب �ي��ك ب �ع��د م ��ا ّأدي� ��ت‬ ‫قسطك للعلى بشرف ّ‬ ‫وعزة"‪" ،‬أروع‬ ‫وأشرف وأكفأ رئيس عرفه لبنان"‪،‬‬ ‫وس ��واه� �م ��ا م ��ن ال�ل�اف� �ت ��ات ت��أي �ي �دًا‬ ‫لمواقفه وداعمة له‪.‬‬ ‫على م��دخ��ل بلدته وق��ف ال��وزي��ر‬ ‫السابق ناظم الخوري واالمين العام‬ ‫لقوى ‪ 14‬آذار النائب السابق فارس‬ ‫سعيد ورئيس اتحاد بلديات جبيل‬ ‫ف ��ادي م��ارت�ي�ن��وس ورئ �ي��س بلدية‬ ‫عمشيت ان �ط��وان عيسى واع�ض��اء‬ ‫البلدية ورئيس بلدية جبيل زياد‬ ‫ال�ح��واط مع رؤس��اء االج�ه��زة االمنية‬ ‫ف��ي جبيل ومواطنين الستقباله‪.‬‬ ‫ع �ن��د وص ��ول ��ه ال� ��ى ال �م �ط��ران �ي��ة م��ع‬ ‫زوج�ت��ه وف��اء واف ��راد عائلته قرعت‬

‫أج� � � ��راس ال� �ك� �ن ��ائ ��س ف� ��ي ال �ب �ل��دة‬ ‫وعزفت موسيقى كشافة عمشيت‬ ‫وحمل على االكتاف وسط نثر األرز‬ ‫واالزه � ��ار‪ ،‬ح�ت��ى وص��ول��ه ال��ى منزله‬ ‫وسط البلدة‪ ،‬تحت حماية الحرس‬ ‫الجمهوري‪.‬‬ ‫"مرفوع ال��رأس عاد الى جبيل"‪،‬‬ ‫ك �م��ا ق� ��ال س �ع �ي��د‪ .‬ب �ص �ع��وب��ة ش��ق‬ ‫ط��ري�ق��ه وزوج �ت ��ه ب�ي��ن ال�م��واط�ن�ي��ن‬ ‫ف��ي حديقة منزله‪ ،‬حيث ك��ان في‬ ‫ان �ت �ظ��اره وزي� ��رة ال�م�ه�ج��ري��ن أل�ي��س‬ ‫ش�ب�ط�ي�ن��ي وال � ��وزي � ��ران ال �س��اب �ق��ان‬ ‫خ �ل �ي��ل ال� � �ه � ��راوي وودي � � ��ع ال� �خ ��ازن‬ ‫وق��ائ�م�ق��ام ج�ب�ي��ل ب��ال��وك��ال��ة نجوى‬ ‫س��وي��دان وم�ف��وض الحكومة لدى‬ ‫ال�م�ح�ك�م��ة ال�ع�س�ك��ري��ة ص�ق��ر صقر‬ ‫والمواطنون‪.‬‬ ‫خط جديد وسطي؟‬

‫الف � �ت � ��ة ك � ��ان � ��ت زي � � � � ��ارة رئ� �ي ��س‬ ‫ال�ح�ك��وم��ة ال�س��اب��ق ن�ج�ي��ب ميقاتي‬ ‫لعمشيت‪ ،‬ق��ال ان "زي��ارت�ن��ا ل��دارة‬ ‫الرئيس السابق ميشال سليمان‪،‬‬ ‫هي تعبير عن وفائنا للرئيس"‪ .‬ثم‬ ‫ال�لاف��ت أيضًا وص��ول النائب وليد‬ ‫ج�ن�ب�لاط ال ��ى ع�م�ش�ي��ت م��ع زوج�ت��ه‬ ‫وأوالده الثالثة على رأس وفد كبير‬ ‫وزاري ونيابي وحزبي وم��ن مشايخ‬ ‫ال � � ��دروز‪ ،‬ب�ي�ن�ه��م ق��اض��ي ال �م��ذه��ب‬ ‫ال� � � ��درزي ال �ش �ي��خ غ ��ان ��دي م� �ك ��ارم‪،‬‬ ‫ً‬ ‫ممثال شيخ عقل طائفة الموحدين‬ ‫الدروز الشيخ نعيم حسن‪ ،‬ورئيس‬ ‫"م��ؤس �س��ة ال �ع��رف��ان ال �ت��وح �ي��دي��ة"‬ ‫الشيخ علي زين الدين‪.‬‬ ‫ام��ا ال�ن��ائ��ب م ��روان ح�م��اده فقال‬ ‫لـ"النهار" انها ال��زي��ارة االول��ى التي‬ ‫"اقوم بها لرئيس خارج من السلطة‬ ‫دس� �ت ��وري ��ًا ف ��ي ال �م��وع��د ال �م �ح��دد‪،‬‬ ‫محاطًا بمحبة المواطنين واح�ت��رام‬ ‫ال � �ق ��وى ال �س �ي��اس �ي��ة‪ ،‬ح �ت��ى ال �ت��ي‬ ‫اخ�ت�ل�ف��ت م �ع��ه‪ .‬ش �ع��رت ك��أن��ي في‬ ‫ب �ل��دة م ��ن ب� �ل ��دات ال �ج �ب��ل ف ��ي ي��وم‬ ‫انتخابات عارمة وشعبية"‪.‬‬ ‫الوزيران بطرس حرب وسجعان‬ ‫ق� ��زي ك ��ان ��ا أي �ض ��ًا ف ��ي ع �م �ش �ي��ت و‬ ‫السفير السعودي عسيري‪ ،‬رؤساء‬ ‫ب� �ل ��دي ��ات وم �خ��ات �ي��ر ورج � � ��ال دي��ن‬ ‫وه�ي�ئ��ات مجتمع م��دن��ي ووف ��د من‬ ‫الصليب االحمر‪.‬‬ ‫‪aline.farah@annahar.com.lb‬‬

‫‪houda.chedid@annahar.com.lb‬‬

‫االتحاد األوروبي و"املجموعة الدولية"‪:‬‬ ‫للعمل على ضمان انتخاب رئيس سريع ًا‬ ‫أس �ف��ت "م�ج�م��وع��ة ال��دع��م ال��دول�ي��ة‬ ‫م ��ن أج� ��ل ل �ب �ن ��ان" ل� �ع ��دم ان �ت �خ��اب‬ ‫مجلس ال�ن��واب رئيسًا للجمهورية‬ ‫ضمن المهل الزمنية التي يحددها‬ ‫ال� ��دس � �ت� ��ور‪ ،‬ودع� � ��ت ال � ��ى "ال �ع �م��ل‬ ‫لضمان انتخاب رئ�ي��س ف��ي أس��رع‬ ‫وقت"‪.‬‬ ‫وك � ��ان ال �م �ن �س��ق ال� �خ ��اص ل�لأم��م‬ ‫ال �م �ت �ح��دة دي��ري��ك ب�لام�ب�ل��ي أص��در‬ ‫ب �ي��ان��ا ع �ق��ب م �ن��اق �ش��ات م��ع أع �ض��اء‬ ‫ال �م�ج�م��وع��ة ون �ي��اب��ة ع �ن �ه��ا‪ ،‬ف��أش��اد‬ ‫ب�ق�ي��ادة ال��رئ�ي��س ميشال سليمان‬ ‫و"إخالصه لوحدة لبنان واستقراره‬ ‫ع �ل��ى خ�ل�ف�ي��ة ال� �ص ��راع ف ��ي س��وري��ا‬ ‫وال �ت �ع��اون ال��دول��ي‪ ،‬وخ�ص��وص��ًا في‬ ‫م ��ا ي�ت�ع�ل��ق ب��ال�م�ج�م��وع��ة وب�ت�ط�ب�ي��ق‬ ‫ق � ��رارات األم ��م ال�م�ت�ح��دة وال سيما‬ ‫القرار ‪."1701‬‬ ‫وجدد تأكيد "عدم وجود عائق‬ ‫دول� ��ي ي�م�ن��ع ت�ح�ق�ي��ق ذل ��ك وإب �ق��اء‬ ‫اإلستحقاق عملية لبنانية بحتة"‪،‬‬ ‫داع �ي ��ا ال� �ق ��ادة إل ��ى "ض �م ��ان ق ��درة‬ ‫الحكومة على العمل بفاعلية في‬ ‫ه��ذه ال�ظ��روف لمعالجة التحديات‬

‫اإلق�ت�ص��ادي��ة واألم�ن�ي��ة واإلنسانية‬ ‫وتلبية إل�ت��زام��ات لبنان ال��دول�ي��ة"‪.‬‬ ‫وش��دد على "أهمية تجنب شغور‬ ‫ط��وي��ل ف��ي رئ ��اس ��ة ال �ج �م �ه��وري��ة"‪.‬‬ ‫وعلى إجراء اإلنتخابات النيابية في‬ ‫موعدها‪ .‬وك��ان بالمبلي زار المدير‬ ‫ال� �ع ��ام ل�ل�أم��ن ال� �ع ��ام ال� �ل ��واء ع�ب��اس‬ ‫ابرهيم‪.‬‬ ‫ك ��ذل ��ك‪ ،‬اع ��رب ��ت ب �ع �ث��ة االت �ح ��اد‬ ‫األوروب��ي عن أسفها "لعدم توصل‬ ‫ال �م �ش��اورات ال�ن�ي��اب�ي��ة إل��ى انتخاب‬ ‫رئ �ي��س ل�ل�ج�م�ه��وري��ة"‪ ،‬داع �ي��ة ال��ى‬ ‫"ضمان انتخاب رئيس جديد من‬ ‫دون مزيد من التأخير"‪ .‬وش� ّ�ددت‬ ‫على "اح�ت��رام لبنان لالستحقاقات‬ ‫ال ��دس� �ت ��وري ��ة ف ��ي ان� �ت� �خ ��اب أع �ل��ى‬ ‫م � �م � �ث � �ل � �ي ��ه وض � � � �م� � � ��ان اس� � �ت� � �م � ��رار‬ ‫المؤسسات الوطنية في االضطالع‬ ‫بمهماتها نظرًا إلى التحديات التي‬ ‫تواجه البالد (‪ .")...‬وجددت التزام‬ ‫االت �ح��اد األوروب� ��ي "ش��راك��ة عميقة‬ ‫وق��وي��ة م��ع ل�ب�ن��ان ل�م�س��اع��دت��ه على‬ ‫ال �م �ض��ي ق��دم��ًا ف ��ي ه� ��ذه األوق � ��ات‬ ‫المليئة بالتحديات"‪.‬‬

‫كاتشا‪ :‬الفاتيكان حريص على انتخاب رئيس‬ ‫زار ام��س رئيس الرابطة المارونية‬ ‫ال �ن �ق �ي��ب س �م �ي��ر أب � ��ي ال �ل �م��ع ع�ل��ى‬ ‫رأس وف��د م��ن المجلس التنفيذي‬ ‫ل� � �ل � ��راب� � �ط � ��ة‪ ،‬ال � �س � �ف � �ي� ��ر ال � �ب � ��اب� ��وي‬ ‫المونسنيور غبريال كاتشا‪.‬‬ ‫واف ��اد ب�ي��ان ل�ل��راب�ط��ة ان "البحث‬ ‫ت �ن��اول االوض� ��اع ال�ع��ام��ة وخصوصًا‬ ‫االستحقاق الرئاسي‪ .‬وقد ّنوه أبي‬ ‫اللمع بالدور االيجابي ال��ذي يؤديه‬ ‫ال �ف��ات �ي �ك��ان ل �ت��وط �ي��د االس �ت �ق ��رار‬ ‫السياسي واالمني في لبنان واحترام‬ ‫االستحقاقات الدستورية"‪ .‬وتمنى‬

‫"م��واص �ل��ة ال �ك��رس��ي ال��رس��ول��ي ه��ذا‬ ‫ال � ��دور ب �م��ا ل ��ه م ��ن ع�ل�اق ��ات دول �ي��ة‬ ‫وإقليمية ولبنانية للدفع في اتجاه‬ ‫انتخاب رئيس جديد قريبًا"‪.‬‬ ‫ب� � � ��دوره‪ ،‬ن� ��وه ال �س �ف �ي��ر ال �ب��اب��وي‬ ‫ب �ت �ح��رك ال ��راب� �ط ��ة‪ ،‬م ��ؤك ��دا ح��رص‬ ‫ال �ف��ات �ي �ك��ان ع �ل��ى ان �ت �خ��اب رئ�ي��س‬ ‫جديد في وقت قريب جدًا ‪ .‬ولفت‬ ‫ال��ى ان "ال�ك��رس��ي ال��رس��ول��ي ال يألو‬ ‫ج �ه �دًا وال ي��وف��ر م �س �ع� ً�ى م ��ن أج��ل‬ ‫استقرار لبنان واستقالله وانتظام‬ ‫الحياة الدستورية فيه"‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫املجلس ّ‬ ‫تسلم مرسوم الدورة االستثنائية وبدأ مشواره نحو التعطيل‬ ‫سلسلة الرتب طارت وكتلة "املستقبل" تتضامن مع النواب املسيحيين‬ ‫‪ ...‬وبدأت مفاعيل الفراغ‪ .‬اول الغيث‬ ‫سلسلة الرتب والرواتب التي ستكون ضحية‬ ‫التأجيل المتكرر الى اجل غير معروف‪ .‬وبدأت‬ ‫ساحة النجمة تدخل تدريجيا مرحلة الشلل‬ ‫التشريعي مترافقا مع الجمود المنجم على‬ ‫االستحقاق الرئاسي‪ ،‬وصوال الى الشلل التام‬ ‫مع اقتراب موعد االنتخابات النيابية‪ ،‬اواخر‬ ‫تشرين االول المقبل‪.‬‬ ‫منال شعيا‬

‫كما في كل مرة‪ ،‬تنكشف التحالفات‬ ‫السياسية‪ ،‬ففي االم��س‪ ،‬تضامنت‬ ‫"كتلة المستقبل" بجميع اعضائها‪،‬‬ ‫م���ع ال���ن���واب ال��م��س��ي��ح��ي��ي��ن م���ن كتلة‬ ‫"ن�����واب ال��ك��ت��ائ��ب" وك��ت��ل��ة "ال��ق��وات‬ ‫اللبنانية" و"التيار الوطني الحر"‪ ،‬ولم‬ ‫يدخلوا القاعة العامة‪ ،‬رفضا للتشريع‬ ‫في ظل الشغور الرئاسي‪.‬‬ ‫وعلى المقلب اآلخ��ر‪ ،‬لم يتضامن‬ ‫ن�����واب ك��ت��ل��ة "ال��ت��ن��م��ي��ة وال��ت��ح��ري��ر"‬ ‫و"الوفاء للمقاومة" مع حلفائهم‪ ،‬اذ‬ ‫حضروا الى مجلس النواب‪ ،‬ودخلوا‬ ‫ق���اع���ة ال��ت��ش��ري��ع‪ ،‬اض���اف�����ة ال����ى ن���واب‬ ‫"ت��ي��ار ال��م��ردة"‪ ،‬وق��ت تضامن ن��واب‬ ‫الطاشناق مع نواب " التيار"‪.‬‬ ‫خ��ري��ط��ة ت���وزي���ع ج���دي���دة للكتل‬ ‫ستبقى هي السائدة في كل جلسة‬ ‫ت��ش��ري��ع ي��دع��و ال��ي��ه��ا ال��رئ��ي��س نبيه‬ ‫ب��ري‪ ،‬والمحطة الثانية ستكون في‬ ‫‪ 10‬ح��زي��ران المقبل‪ ،‬مقابل خريطة‬ ‫ت���وزي���ع اخ����رى ل��ك��ل ج��ل��س��ة ان��ت��خ��اب‬ ‫رئ�����ي�����س‪ ،‬واول�����ه�����ا س���ي���ك���ون ف�����ي ‪9‬‬ ‫حزيران المقبل‪.‬‬ ‫ع����ل����ى ه�������ذا ال�����م�����ن�����وال‪ ،‬س��ي��س��ي��ر‬ ‫المجلس ف��ي المرحلة المقبلة‪ .‬انما‬ ‫ال��م��ف��ارق��ة ان ب����ري ل���م ي��ح��ض��ر ام��س‬ ‫ال��ى المجلس‪ ،‬ربما لعلمه بالنتيجة‬ ‫ال��م��ع��روف��ة سلفا لجهة ع���دم تأمين‬ ‫ال���ن���ص���اب‪ ،‬ب��ع��دم��ا ت��ظ ّ��ه��رت م��واق��ف‬ ‫الكتل في االيام الماضية‪.‬‬ ‫وح��ده��ا "جبهة النضال الوطني"‬ ‫تواظب على الحضور الى المجلس‪،‬‬ ‫ان للتشريع او لالنتخاب‪ ،‬وتحرص‬ ‫ع�����ل�����ى ال�����ف�����ص�����ل ب�����ي�����ن ال����س����ي����اس����ة‬ ‫وال���ت���ش���ري���ع‪ ،‬وي���ش���دد ال���ن���ائ���ب اك���رم‬ ‫شهيب على القول‪" :‬نرفض مقاطعة‬

‫باب المجلس مشرّ ً‬ ‫عا أمس‪ ،‬وبدت عناصر أمنية‪.‬‬

‫جديد بعد اسبوعين‪ ،‬ليبدأ بعدها‬ ‫سيل التصريحات‪.‬‬ ‫ال����ن����ائ����ب اس����ط����ف����ان ال����دوي����ه����ي‬ ‫ال���ذي خ���رق م��وق��ف "ت��ك��ت��ل التغيير‬ ‫واالصالح" ّميز بين السياسة وحقوق‬ ‫ال��ش��ع��ب‪ ،‬اذ ق����ال‪ " :‬ان���ا م��ل��ت��زم ق���رار‬ ‫الكتلة ورؤيتها السياسية والوطنية‪،‬‬ ‫ولكن مجيئي اليوم هو ألنني أمثل‬ ‫الشعب‪ ،‬والشعب صاحب حق‪ ،‬وأنا‬ ‫واج���ب���ي ك��ن��ائ��ب أن أح��ض��ر الجلسة‬ ‫ال��ت��ش��ري��ع��ي��ة‪ .‬ام����ا م��ق��اط��ع��ة جلسات‬ ‫االنتخاب فهي لسبب سياسي"‪.‬‬ ‫وتاله النائب م��روان حماده قائال‪:‬‬ ‫"إذا اس��ت��م��ررن��ا ف���ي ه����ذا ال���ج���و فلن‬

‫ي���ك���ون ه���ن���اك رئ���ي���س وال س��ل��س��ل��ة‬ ‫رت��ب وروات����ب‪ ،‬علما أن االستحقاق‬ ‫الدستوري له أولوية مطلقة‪ .‬ولكن‬ ‫إذا ك��ان هناك فرصة إلعطاء الناس‬ ‫حقوقهم م��ن دون ال��م��س بالمالية‬ ‫العامة‪ ،‬فلن نتأخر عن القيام بذلك"‪.‬‬ ‫مواقف متباينة ‬

‫وك����ان الف��ت��ا ال��م��واق��ف المتباينة‬ ‫داخل الفريق الواحد‪ ،‬وتحديدا بين‬ ‫ال���وزي���ر ع��ل��ي ح��س��ن خ��ل��ي��ل وال��ن��ائ��ب‬ ‫ابرهيم كنعان م��ن جهة‪ ،‬والنائبين‬ ‫جورج عدوان وغازي يوسف من جهة‬ ‫اخرى‪.‬‬

‫لم يتضامن نواب كتلة "التنمية والتحرير" و"الوفاء‬

‫للمقاومة" مع حلفائهم‪ ،‬اذ حضروا الى المجلس‪ ،‬ودخلوا‬

‫قاعة التشريع‪ ،‬اضافة الى نواب "تيار المردة"‪ ،‬وقت‬ ‫تضامن نواب الطاشناق مع نواب "التيار الوطني"‬

‫(سامي عياد)‬

‫ف��ق��د ق����ال خ��ل��ي��ل‪" :‬ال ع�����ودة ال��ى‬ ‫ال��ل��ج��ان ال��م��ش��ت��رك��ة وال ال����ى اللجنة‬ ‫الفرعية الن مشروع السلسلة اصبح‬ ‫في الهيئة العامة وقطع شوطا كبيرا‬ ‫في اق���رار الكثير من ال��م��واد‪ ،‬وليس‬ ‫هناك أي عودة الى الوراء"‪.‬‬ ‫ام����ا ك��ن��ع��ان ف��اع��ت��ب��ر ان "م���ش���روع‬ ‫السلسلة اساسا محال من الحكومة‪،‬‬ ‫ول��ج��ن��ة ال���م���ال وال���م���وازن���ة م��ع��ن��ي��ة به‬ ‫ف��ي ال��درج��ة األول����ى‪ .‬لسنا ال��ي��وم في‬ ‫اللجان المشتركة وان��م��ا ف��ي الهيئة‬ ‫العامة وه��ي التي تعين من يمثلها‪،‬‬ ‫انما برلمانيا ونظاميا نحن في الهيئة‬ ‫العامة‪ .‬وق��د وصلنا ال��ى مرحلة اق��رار‬ ‫بعض الجداول‪ ،‬والمطلوب التوافق‬ ‫ع���ل���ى ال���ح���ق���وق ف����ي ح����ده����ا األدن������ى‬ ‫وضمن امكانات الدولة"‪.‬‬ ‫واذ دع��ا ال��ى "ال��ح��س��م ف��ي الهيئة‬ ‫ال���ع���ام���ة ل��م��ص��ل��ح��ة ال���ح���ق���وق وض���رب‬ ‫ال��ف��س��اد"‪ ،‬اوض���ح " ان��ن��ا وص��ل��ن��ا ال��ى‬ ‫م��س��أل��ت��ي��ن اس���اس���ي���ت���ي���ن‪ :‬م���وض���وع‬ ‫المعلمين والدرجات الست وموضوع‬ ‫ال��ع��س��ك��ر وال�����درج�����ات واإلداري�����ي�����ن‪،‬‬ ‫وم���س���أل���ة اإلص��ل�اح����ات ال���ت���ي خلقت‬ ‫ج������دال ك����ث����ي����را‪ ،‬وال����م����ط����ل����وب ال���ي���وم‬

‫الحسم‪ ،‬وهذا ما يحصل بين الكتل"‪.‬‬ ‫وعلى رغم المقاطعة‪ ،‬فان عدوان‬ ‫اع���ل���ن "ال����ت����زام اق������رار ال��س��ل��س��ل��ة في‬ ‫اط������ار ت�������وازن دق���ي���ق وش����ف����اف ب��ي��ن‬ ‫ال������ض������رورات االج���ت���م���اع���ي���ة وح��م��اي��ة‬ ‫االقتصاد الوطني واالستقرار المادي‬ ‫وال��ن��ق��دي"‪ ،‬وط��ل��ب "ح��ص��ر التشريع‬ ‫ب��ال��ض��رورة االستثنائية ال��ق��ص��وى"‪،‬‬ ‫م���ش���ي���را ال�����ى ان " ل��ج��ن��ة ال��س��ل��س��ل��ة‬ ‫ستواصل اجتماعاتها‪ ،‬انما التشريع‬ ‫غير جائز وسط الفراغ"‪ .‬‬ ‫ل���ك���ن ي����وس����ف وض������ع ال�����ك�����رة ف��ي‬ ‫م��ل��ع��ب ال���ح���ك���وم���ة وال�����������وزراء‪ ،‬ق���ائ�ل�ا‪:‬‬ ‫"عليهم ان ي��ؤدوا دورا بناء وايجابيا‬ ‫ن��ح��و اق�������رار ق����ان����ون س��ل��س��ل��ة ال��رت��ب‬ ‫وال���روات���ب‪ ،‬ووف���ق ض��واب��ط وض��ع��ت‪،‬‬ ‫أي بما ال ي��ع ّ��رض المستقبل المالي‬ ‫واالقتصادي للدولة الي خطر" ‪ّ .‬‬ ‫ف����ي اول اي�������ام ال���ت���ع���ط���ي���ل‪ ،‬ش���ل‬ ‫مجلس النواب بعد جلسات تشريع‬ ‫ع���دة‪ ،‬والحبل سيكون على ال��ج��رار‪،‬‬ ‫ح��ت��ى تنتهي والي��ت��ه ال��رس��م��ي��ة في‬ ‫الخريف المقبل‪.‬‬ ‫‪manal.chaaya@annahar.com.lb‬‬

‫اللبنانيين‪  :‬‬ ‫"االئتالف السوري" يف رسالة إلى‬ ‫عباس ّقلد الراعي وسام نجمة القدس‬ ‫ّ‬ ‫"تثمين ًا لشجاعته وزيارته للقدس وكسر الحصار" النزوح ّ‬ ‫موقت ّ‬ ‫وتدخل "حزب الله" خطيئة‬

‫في معلومات وزعتها البطريركية‬ ‫المارونية أن البطريرك الكاردينال‬ ‫م���ار ب���ش���ارة ب��ط��رس ال���راع���ي ت���رأس‬ ‫الذبيحة االلهية داخ��ل قبر السيد‬ ‫المسيح في كنيسة القيامة‪ ،‬على‬ ‫نية لبنان واللبنانيين والسالم في‬ ‫الشرق االوسط‪.‬‬ ‫على صعيد آخ���ر‪ ،‬وزع���ت سفارة‬ ‫ف��ل��س��ط��ي��ن ب��ي��ان��ًا أش�����ارت ف��ي��ه إل��ى‬ ‫أن رئيس دول��ة فلسطين محمود‬ ‫ع���ب���اس‪ ،‬ق��ل��د ال��ب��ط��ري��رك ال��م��ارون��ي‬ ‫وس����������ام ن����ج����م����ة ال�������ق�������دس‪ ،‬خ��ل�ال‬ ‫استقبال الرئيس عباس البطريرك‬ ‫ال�����راع�����ي‪ ،‬ف����ي ق���ص���ر ال���رئ���اس���ة ف��ي‬ ‫مدينة بيت لحم‪.‬‬ ‫ولفت البيان إلى أن عباس منح‬ ‫ال��ب��ط��ري��رك‪ ،‬وس���ام نجمة ال��ق��دس‪،‬‬ ‫"تقديرًا لمواقفه القومية ومكانته‬ ‫الدينية ومساهماته على المستوى‬ ‫اإلقليمي والعالمي‪ ،‬وعرفانًا لدوره‬ ‫ودور ل����ب����ن����ان ال���ش���ق���ي���ق وش���ع���ب���ه‬ ‫ف���ي ن���ص���رة ال��ش��ع��ب ال��ف��ل��س��ط��ي��ن��ي‬

‫وق����ض����ي����ت����ه ال������ع������ادل������ة‪ ،‬وت���ث���م���ي���ن���ًا‬ ‫لشجاعته وزي��ارت��ه للقدس وكسر‬ ‫ال����ح����ص����ار ودع��������م ص����م����ود أه���ل���ه���ا‪،‬‬ ‫وام���ت���ن���ان���ًا م��ن��ا ل��ص��ل��وات��ه ودع���وات���ه‬ ‫ل��ت��ح��ق��ي��ق ال���س�ل�ام واالس���ت���ق���رار في‬ ‫األرض المقدسة فلسطين‪ ،‬أرض‬ ‫المحبة والسالم"‪.‬‬ ‫وش����ك����ر ال����ك����اردي����ن����ال ال����راع����ي‬ ‫الرئيس محمود عباس‪ ،‬مؤكدا أن‬ ‫"م��ن��ح��ه ه����ذا ال���وس���ام ي��ع��ت��ب��ر ش��رف��ًا‬ ‫ك��ب��ي��رًا ل��ه ول��ل��ب��ن��ان"‪ ،‬وق����ال‪" :‬ب��اس��م‬ ‫جميع المطارنة والشعب اللبناني‬ ‫أعبر عن شكري وتقديري لمنحكم‬ ‫وس����ام ن��ج��م��ة ال���ق���دس‪ ،‬وه���و يمثل‬ ‫شرفا للكنيسة وللشعب اللبناني‪،‬‬ ‫وه����و ك��ن��ز ن��ث��م��ن��ه‪ ،‬ك��م��ا أن����ه ع�لام��ة‬ ‫ل��ل��ص��داق��ة وال��م��ح��ب��ة ال��ت��ي تجمعنا‪،‬‬ ‫وتاج فرح"‪.‬‬ ‫وأضاف‪" :‬جئنا لنصلي من أجل‬ ‫السالم مع قداسة البابا فرنسيس‪،‬‬ ‫فالسالم عطية كبيرة‪ ،‬وهذه األرض‬ ‫أعلن بها السالم إلى العالم‪ ،‬فالسالم‬

‫استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في عين التينة امس‬ ‫النائب السابق لرئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي الذي قال ان‬ ‫"على مجلس النواب االستمرار في عمله كسلطة تشريعية ألن‬ ‫هذه السلطة تحمل أيضًا سلطة اخرى اساسية ومركزية‪ ،‬وهي‬ ‫سلطة الرقابة على الحكومة‪ ،‬وبالتالي اذا فقدت الرقابة في ظل‬ ‫فقدان المجلس دوره يصبح عمل الحكومة مشوبًا بشائبة عدم‬ ‫قدرتها على العمل اال تحت سقف تصريف االعمال"‪.‬‬ ‫وشدد على "مسألة المشاركة في الجلسات التشريعية على‬ ‫قاعدة الضرورات وعلى قاعدة ما تقتضيه المصلحة الوطنية‬ ‫العليا‪ ،‬علما اننا مشرفون على انتخابات نيابية‪ ،‬وال بد من ايجاد‬ ‫قانون انتخاب جديد وتوفير كل الظروف المالئمة"‪.‬‬ ‫ومن زوار بري ايضا السفير الروسي الكسندر زاسبكين‪ ،‬في‬ ‫حضور المستشار االعالمي علي حمدان‪.‬‬

‫استقبل الرئيس اميل لحود السفير السوري علي عبدالكريم‬ ‫علي الذي ّ‬ ‫صرح على األثر بأنه هنأه بذكرى التحرير‪ ،‬داعيًا‬ ‫السوريين في لبنان الى المشاركة بكثافة في االنتخابات‬ ‫الرئاسية في سوريا‪.‬‬ ‫��ما استقبل وفدًا مشتركًا من "جمعية أنصار الوطن" برئاسة‬ ‫ميشال الحاج‪ ،‬ووفدًا من شبعا برئاسة العميد المتقاعد عفيف‬ ‫سرحان‪.‬‬ ‫وزاره أيضًا النائب السابق أحمد عجمي ووفد من اتحاد بلديات‬ ‫بنت جبيل برئاسة عفيف بزي‪.‬‬

‫الدورة االستثنائية‬

‫البطريرك الماروني يتسلم الوسام من الرئيس الفلسطيني في بيت لحم‪.‬‬

‫الفرزلي وزاسبكين يف عين التينة‬

‫لحود استقبل السفير السوري‬

‫التشريع ألسباب سياسية‪ .‬نحن في‬ ‫الماضي لم نقاطع‪ ،‬لذلك‪ ،‬لن ّ‬ ‫نغير‬ ‫موقفنا اليوم"‪.‬‬ ‫م��ن��ذ م���ا ق��ب��ل ال��ظ��ه��ر‪ ،‬ك���ان بعض‬ ‫ال��ن��واب يصلون ال��ى المجلس‪ ،‬لكن‬ ‫النصاب ل��م يتأمن‪ .‬وب���دأت االج���واء‬ ‫ت���وح���ي ب�����أن ال����ب��ل�اد دخ���ل���ت رس��م��ي��ا‬ ‫مرحلة ما بعد ‪ 25‬ايار‪ ،‬وان التعطيل‬ ‫ّ‬ ‫الجمود‪ ،‬سجل‬ ‫سيتمدد‪ .‬وسط هذا ّ‬ ‫خ���رق ت��م��ث��ل ف��ي خ��ب��ر ت��س��ل��م االم��ان��ة‬ ‫العامة للمجلس مرسوم فتح ال��دورة‬ ‫االستثنائية‪ .‬لكن مفاعيل المرسوم‬ ‫ستبقى حبرا على ورق‪ ،‬ما دام القرار‬ ‫السياسي للكتل قد اتخذ‪.‬‬ ‫ال��م��رس��وم ح ّ����دد ب��ن��اء ع��ل��ى ال��م��ادة‬ ‫‪ 33‬من الدستور‪ ،‬تاريخ ال���دورة من‬ ‫‪ 2‬ح��زي��ران المقبل ال���ى ‪ 20‬تشرين‬ ‫االول‪.‬‬ ‫ام��������ا ب�����رن�����ام�����ج ال�������������دورة ف��ي��ش��م��ل‬ ‫م��ش��اري��ع ال���م���وازن���ات ال��ع��ام��ة المحالة‬ ‫ع���ل���ى ال���م���ج���ل���س وال�����ت�����ي س���ت���ح���ال‪،‬‬ ‫م��ش��اري��ع ال��ق��وان��ي��ن ال��م��ح��ال��ة وب��ق��ي��ة‬ ‫م���ش���اري���ع ال���ق���وان���ي���ن واإلق����ت����راح����ات‬ ‫وال�����ن�����ص�����وص ال�����ت�����ي ي�����ق�����رر م��ك��ت��ب‬ ‫س ‪.‬‬ ‫المجلس طرحها على المجل ‬ ‫ل���ك���ن ه�����ذا ال���م���رس���وم ل����م ي���ل���ق ل���دى‬ ‫ال��ن��واب اي اص���داء الف��ت��ة‪ ،‬اذ وضعه‬ ‫اك��ث��ر م��ن ن��ائ��ب ف��ي خ��ان��ة "ال��خ��ط��وة‬ ‫ال��ط��ب��ي��ع��ي��ة ول��ح��ف��ظ م����اء ال����وج����ه‪ ،‬ال‬ ‫اكثر وال اقل"‪ ،‬قبل مغادرة الرئيس‬ ‫ميشال سليمان القصر الجمهوري‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫مقللين ابعاده او نتائجه‪.‬‬ ‫وم��ع ت��ق��دم ال��وق��ت‪ ،‬بقيت ساحة‬ ‫النجمة شبه فارغة‪ .‬فيما س��ارع بري‬ ‫ب��ع��د ن��ح��و ن��ص��ف س��اع��ة م���ن ال��م��وع��د‬ ‫ال��م��ق��رر للجلسة‪ ،‬ال��ى تحديد موعد‬

‫مـوجــز‬

‫(أ ف ب)‬

‫في الشرق األوس��ط يبدأ بالقضية‬ ‫ال��ف��ل��س��ط��ي��ن��ي��ة‪ ،‬ف�����إن ح����ل ال���س�ل�ام‬ ‫ف���ي ف��ل��س��ط��ي��ن ي��ن��ع��م ال���ع���ال���م كله‬ ‫ب��ه‪ ،‬وال���ذي ال يريد سالما للقضية‬ ‫الفلسطينية ال يريد سالما للشرق‬ ‫األوس��������ط‪ .‬ج��ئ��ن��ا ل���ن���ق���ول إن ه���ذه‬ ‫األرض أرض���ن���ا وت��اري��خ��ن��ا وه��وي��ت��ن��ا‬ ‫ورس��ال��ت��ن��ا‪ ،‬وسنحمل ال��س�لام لكل‬ ‫العالم نحن معكم نحمل قضيتكم‬ ‫وندافع عنها‪.‬‬ ‫نحن ن��دع��م ال��ث��واب��ت ومطلبكم‬ ‫ب��ال��دول��ة الفلسطينية وعاصمتها‬ ‫ال��ق��دس الشرقية وال��ح��دود فنحن‬ ‫م��ت��ش ّ��ب��ث��ون ب��ه��ذه ال��ق��ض��ي��ة‪ ،‬وه��ذه‬ ‫األرض عطية م��ن ال��ل��ه ول���ن نفرط‬ ‫بها رغ��م ك��ل االس��ت��ب��داد‪ ،‬والظلم‪،‬‬ ‫سنصمد ونوحد صفوفنا وسنعمل‬ ‫م���ع���ا ل���ت���وح���ي���د ال�����ص�����وت ال���ع���رب���ي‪،‬‬ ‫وسنواصل طريقنا باألمل والقوة‪.‬‬ ‫ال�����س��ل��ام ي����ب����دأ ف�����ي ف��ل��س��ط��ي��ن‬ ‫والعالم كله تتجه أنظاره اليوم إلى‬ ‫هذه االرض المقدسة"‪.‬‬

‫ق ��ال "االئ���ت�ل�اف ال��وط��ن��ي ال���س���وري"‬ ‫ال����م����ع����ارض‪ ،‬ان ال���س���ب���ب ال��رئ��ي��س��ي‬ ‫للنزوح السوري الى لبنان هو "الهرب‬ ‫م��ن ال��م��وت ال��ذي ينشره النظام في‬ ‫وشدد على ان‬ ‫جميع أنحاء‬ ‫سوريا"‪َّ .‬‬ ‫ٌ‬ ‫ٌّ‬ ‫محكوم‬ ‫قهري وموقت ‪،‬‬ ‫"هذا النزوح‬ ‫ب���ع���ودة أه��ل��ن��ا ال ُ��ك��ام��ل��ة إل����ى دي��اره��م‬ ‫ريثما تنجلي الغ َّمة ‪ ،‬وال داع��ي ألية‬ ‫خ����ط����اب����ات ت���ح���ذي���ري���ة م����ن ت��وط��ي��ن‬ ‫ّ‬ ‫افتراضي"‪.‬‬ ‫م�����واق�����ف االئ������ت���ل��اف وردت ف��ي‬ ‫رس��ال��ة ال���ى اللبنانيين اع��ت��ب��ر فيها‬ ‫ان���ه "ال ي��ح��ق ألح���د ال��ع��م��ل م���ن أج��ل‬ ‫ال��وص��اي��ة ع��ل��ى ل��ب��ن��ان واس��ت��ت��ب��اع��ه ‪،‬‬ ‫كما فعل ن��ظ��ام األس���د تحت مقولة‬ ‫"ش���ع���ب واح�����د ف���ي ب���ل���دي���ن"‪ .‬وك���رر‬ ‫تأكيد االئتالف العمل على سياسة‬ ‫ُّ‬ ‫ع��دم التدخل في الشؤون الداخلية‬ ‫ل�لآخ��ر‪ ،‬وإع���ادة النظر ف��ي االتفاقات‬

‫ّ‬ ‫والمواثيق الموقعة ّإبان زمن الوصاية‬ ‫وإق��ام��ة ع�لاق��ات ديبلوماسية َّ‬ ‫سوية‬ ‫ب��ي��ن ال���ب���ل���دي���ن‪ ،‬وت���رس���ي���م ال���ح���دود‪،‬‬ ‫والتحقيق جديًا في ملف المعتقلين‬ ‫والمفقودين اللبنانيين‪.‬‬ ‫وأك��دت الرسالة إن "نظام األسد‬ ‫ه���و ال����ذي اخ���ت���رع "م��س��أل��ة أق��ل��ي��ات"‬ ‫دي��ن��ي��ة وع��رق��ي��ة ف��ي س��وري��ا‪ ،‬م��ح ً‬ ‫��اوال‬ ‫استخدامها من أج��ل استمرار حكم‬ ‫سوريا اصبحت "مسرحًا‬ ‫العائلة‪ ،‬وان‬ ‫ّ‬ ‫ينفذها ٌ‬ ‫ٌّ‬ ‫وحشي‬ ‫نظام‬ ‫لجريمة العصر‪،‬‬ ‫بدم بارد ‪ ،‬وبكل ما يمتلك من أسلحة‬ ‫بما فيها أسلحة الدمار الشامل وسط‬ ‫ص���م ُ���ت ال���ق���وى ال��ف��اع��ل��ة ف���ي ال��ع��ال��م‬ ‫وال��م��ن��ط��ق��ة‪ ،‬ال س��ي��م��ا م��ج��ل��س األم��ن‬ ‫الدولي"‪.‬‬ ‫واعتبر ان "من حق الدولة اللبنانية‬ ‫ع��ل��ى المجتمعين ال��ع��رب��ي وال��دول��ي‪،‬‬ ‫ال سيما هيئات اإلغاثة والحكومات‬

‫ال��م��ان��ح��ة‪ ،‬أن ت��ت��ل��ق��ى ال��م��س��اع��دات‬ ‫ال��ع��اج��ل��ة وال���واف���ي���ة ب��م��ه��م��ة رع���اي���ة"‬ ‫ال��ن��ازح��ي��ن ع��ل��ى ن��ح��و الئ���ق وتنظيم‬ ‫عمليات اإليواء والرعاية‪ .‬وتمنى على‬ ‫ال��دول��ة اال تسمح بتسليم النازحين‬ ‫بذريعة‬ ‫الهاربين من نظام األسد إليه‬ ‫ٍ‬ ‫أو ب��أخ��رى‪ .‬وك��رر ً"االئ��ت�لاف الوطني‬ ‫ال���س���وري" ص���راح���ة رف��ض��ه اإلره����اب‪،‬‬ ‫أكان تكفيريا سنيًا أو شيعيًا‪ ،‬وأنه‬ ‫يعتبرهما وج��ه��ي��ن لعملة واح����دة"‪،‬‬ ‫وش����دد ع��ل��ى أن "ت��دخ��ل ح���زب الله‬ ‫ف����ي س����وري����ا ه����و خ��ط��ي��ئ��ة ك����ب����رى ال‬ ‫تداعياتها الراهنة‬ ‫يعصمنا من هول ُ‬ ‫والمستقبلية إال رحمة الله واستنفار‬ ‫ج��ه��ود ك���ل ال���ع���ق�ل�اء"‪ .‬ودع����ا ال��دول��ة‬ ‫اللبنانية ال��ى وض��ع ح ّ��د حاسم لهذا‬ ‫الزلل التاريخي الكبير‪ ،‬واعلن رفض‬ ‫أي ّرد فعل انتقامي ضد اآلمنين في‬ ‫لبنان الى أي طائفة انتموا‪.‬‬

‫شبطيني التقت السفيرة االسبانية‬ ‫بحثت وزيرة المهجرين اليس شبطيني والسفيرة االسبانية‬ ‫ميالغروس هيرناندو‪ ،‬في الشؤون العامة وعمل الوزارة‬ ‫والخطوات المنفذة التي ساهمت في إزالة آثار الحروب‪ ،‬وفي‬ ‫مقدمها المصالحات األهلية‪.‬‬ ‫وكانت شبطيني التقت رئيس بلدية عبيه ‪ -‬عين درافيل‬ ‫غسان حمزة ورئيس بلدية البنيه فارس جابر‪ ،‬وتابعت مع لجان‬ ‫العودة استكمال ملف المصالحة في بريح وكفرسلوان‪.‬‬

‫اهتمامات أمنية وقضائية لقهوجي‬ ‫استقبل قائد الجيش العماد جان قهوجي المدير العام ألمن‬ ‫الدولة اللواء جورج قرعة‪ ،‬وتناول البحث التطورات األمنية وسبل‬ ‫تعزيز التعاون بين المؤسستين‪ .‬ثم استقبل قاضي التحقيق‬ ‫العسكري األول رياض ابو غيدا وبحثا في شؤون قضائية‪.‬‬

‫رضا وحيد "أبو الضمان"‬ ‫غيب الموت النائب والوزير‬ ‫السابق الدكتور رضا وحيد عن‬ ‫‪ 95‬سنة‪.‬‬ ‫والراحل من مواليد صور عام‬ ‫‪ .1919‬تخرج طبيبًا من جامعة‬ ‫مونبلييه عام ‪ .1950‬عين مديرًا‬ ‫عامًا لوزارة العمل والشؤون‬ ‫االجتماعية عام ‪ ،1960‬فمديرًا‬ ‫عامًا للصندوق الوطني للضمان‬ ‫االجتماعي عام ‪ 1965‬واستمر‬ ‫في منصبه حتى إحالته على‬ ‫ّالتقاعد عام ‪ 1983‬بحيث‬ ‫لقب "أبو الضمان"‪ .‬انتخب نائبا عن صور عام ‪ ،1957‬وعين‬ ‫مرتين وزيرا للعمل والشؤون االجتماعية عام ‪ 1964‬مع احتفاظه‬ ‫بوظيفته‪ ،‬ووزيرًا للصحة العامة عام ‪ ،1966‬ووزير دولة لشؤون‬ ‫المغتربين عام ‪.1992‬‬ ‫متأهل من الفرنسية لور ثيري ولهما ماديا ولينا وسمر‪.‬‬

‫"الوكالة الوطنية" تفوز بـ "درع الحكومة اإللكترونية"‬ ‫أعلنت المنظمة العربية للمسؤولية االجتماعية وأكاديمية‬ ‫جوائز االنترنت في المنطقة العربية "الذراع التنظيمية‬ ‫لمسابقة درع الحكومة االلكترونية العربية"‪ ،‬عن فوز الموقع‬ ‫االلكتروني لـ"الوكالة الوطنية لإلعالم" في مسابقة "جائزة‬ ‫درع الحكومة االلكترونية العربية"‪ ،‬ومنح الوكالة "جائزة‬ ‫االبداع البنيوي – عن فئة مواقع الهيئات والدوائر الرسمية –‬ ‫الجمهورية اللبنانية"‪.‬‬ ‫وستتسلم الوكالة الجائزة في احتفال يقام السابعة مساء الثلثاء‬ ‫في ‪ 3‬حزيران المقبل‪ ،‬في صالة فندق البستان روتانا‪ ،‬المركز‬ ‫االقليمي للمؤتمرات في دبي‪.‬‬ ‫يشار الى أن الدول الفائزة هي لبنان‪ ،‬االمارات العربية المتحدة‪،‬‬ ‫االردن‪ ،‬سلطنة عمان‪ ،‬قطر‪ ،‬الكويت‪ ،‬مصر‪ ،‬البحرين والمملكة‬ ‫العربية السعودية‪.‬‬

‫نتفهم املطالب وال نريد تحويل املجلس سوق عكاظ‬ ‫حرب من معراب‪ّ :‬‬ ‫رأى وزي���ر االت��ص��االت ب��ط��رس حرب‬ ‫ب��ع��د ل��ق��ائ��ه رئ���ي���س ح����زب "ال���ق���وات‬ ‫اللبنانية" سمير جعجع ف��ي معراب‬ ‫لمدة ساعة‪" ،‬ان البلد يعيش أزمة‬ ‫سياسية كبيرة""‪.‬‬ ‫وأوض��������ح ردًا ع���ل���ى س�������ؤال "أن���ن���ا‬ ‫ن���ت���ف���ه���م ال����م����ط����ال����ب االج���ت���م���اع���ي���ة‬ ‫ونؤيدها‪ ،‬إال أننا ال نريد النزول الى‬ ‫ال��م��ج��ل��س ال��ن��ي��اب��ي ل��ت��ح��وي��ل��ه "س���وق‬ ‫عكاظ" حول هذا الموضوع‪ ،‬بل نحن‬ ‫نقوم بدراسة مع كل األفرقاء برعاية‬ ‫رئيس المجلس نبيه ب��ري‪ ،‬وعندما‬ ‫ن��ت��وص��ل ال���ى ات��ف��اق ع��ل��ى ه���ذا األم��ر‬ ‫يعني األم��ن االجتماعي والسلم في‬

‫ال��ب�لاد‪ ،‬فيمكن ان نتخطى الموقف‬ ‫المبدئي من السلطة التشريعية"‪.‬‬ ‫وعن مطالبة النائب ميشال عون‬ ‫قوى ‪ 14‬آذار بمرشح جدي‪ ،‬قال‪" :‬من‬ ‫يطلب منا الترشيح فليترشح ً‬ ‫أوال‪،‬‬ ‫ونتمنى ان يوافقنا الجنرال عون على‬ ‫موقفنا لحماية ال��دس��ت��ور والمجيء‬ ‫ال��ى مجلس النواب والخضوع للعبة‬ ‫الديموقراطية السليمة واالنتخابات‪،‬‬ ‫بحيث ان أي م��رش��ح ي��ن��ال األكثرية‬ ‫ال��م��ط��ل��ق��ة س��ن��ت��ص��رف م��ع��ه ع��ل��ى أن��ه‬ ‫الرئيس الشرعي"‪.‬‬ ‫ون���ف���ى ردًا ع��ل��ى س�����ؤال آخ�����ر‪ ،‬أن‬ ‫ت���ك���ون ل���دي���ه أي م��ع��ل��وم��ات ج��دي��ة‬

‫ع��ن مقتل المتهم بمحاولة اغتياله‬ ‫محمود حايك في سوريا‪.‬‬ ‫ك���ذل���ك اس��ت��ق��ب��ل ج��ع��ج��ع ال��ن��ائ��ب‬ ‫روبير فاضل‪.‬‬ ‫وك�����ان ال��ت��ق��ى وف�����دًا م���ن ال��راب��ط��ة‬ ‫ال��م��ارون��ي��ة و"ال��م��ؤس��س��ة ال��م��ارون��ي��ة‬ ‫لالنتشار" والمجلس العام الماروني‪،‬‬ ‫ف�����ي ح����ض����ور م���س���ت���ش���اره ل���ل���ش���ؤون‬ ‫الخارجية ايلي خوري ‪.‬‬ ‫وت��ل�ا ال��ن��ق��ي��ب س��م��ي��ر أب����ي ال��ل��م��ع‬ ‫بيانًا باسم الوفد اعلن فيه ان الزيارة‬ ‫ً‬ ‫"استكماال لتحركهم الهادف‬ ‫تأتي‬ ‫ال��ى منع استمرار الشغور ف��ي س��دةّ‬ ‫الرئاسة"‪.‬‬

‫الدكتور جعجع في لقائه الوفد الماروني‪.‬‬


‫محليات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫نواب ‪ 14‬آذار‪ :‬الشغور حدث جلل‬ ‫واملهمة الوحيدة للمجلس هي االنتخاب‬

‫نواب من ‪ 14‬آذار في المجلس قبل ساعات من انتهاء المهلة الدستورية‪.‬‬

‫ق �ب��ل س ��اع ��ات م ��ن م ��وع ��د ان �ت �ه��اء‬ ‫المهلة الدستورية‪ ،‬كان نواب ‪14‬‬ ‫آذار ت��واف��دوا ال��ى مجلس ال�ن��واب‪،‬‬ ‫فيما كان الرئيس نبيه بري حضر‬ ‫ال� ��ى م �ك �ت �ب��ه ف ��ي ال �م �ج �ل��س اي �ض��ا‬ ‫واجتمع بالرئيس ف��ؤاد السنيورة‬ ‫وال� ��وزي� ��ر ب �ط ��رس ح� ��رب وال� �ن ��واب‬ ‫م� � ��روان ح� �م ��اده وس ��ام ��ي ال�ج�م�ي��ل‬ ‫وج � � ��ورج ع � � ��دوان وغ � � ��ازي ي��وس��ف‬ ‫وع��اط��ف م�ج��دالن��ي وس��ام��ر سعادة‬ ‫وجمال الجراح‪.‬‬ ‫وب �ع��د س ��اع ��ات‪ ،‬اص � ��در ال �ن��واب‬ ‫بيانا تاله عدوان‪ ،‬وفيه ان "انتخاب‬ ‫رئ �ي��س ج��دي��د ل�ل�ج�م�ه��وري��ة واج��ب‬ ‫واس�ت�ح�ق��اق وط �ن��ي ول �ي��س عملية‬

‫ت �ن��اف �س �ي��ة ب� �ي ��ن أش� � �خ � ��اص‪ ،‬وان‬ ‫ش �غ��ور م��وق��ع رئ ��اس ��ة ال�ج�م�ه��وري��ة‬ ‫ح��دث جلل ال يمكن ت �ج��اوزه‪ ،‬وان‬ ‫المهمة األساسية األولى والوحيدة‬ ‫ل �ل �م �ج �ل��س ف ��ي ال � �ظ� ��روف ال��راه �ن��ة‬ ‫تبقى حصرا انتخاب رئيس جديد‬ ‫للبالد"‪.‬‬ ‫وت ��اب ��ع ال� �ب� �ي ��ان‪" :‬م� �ن ��ذ ال �ب��داي��ة‬ ‫ت � �ع� ��ام � �ل� ��ت ق � � � ��وى ‪ 14‬آذار م��ع‬ ‫االس� �ت� �ح� �ق ��اق ال� ��رئ� ��اس� ��ي ب��وص �ف��ه‬ ‫المفصل األهم واالكثر دقة في كل‬ ‫الظروف‪ ،‬لتأكيد أسس الجمهورية‬ ‫المبنية على الميثاقية الدستورية‬ ‫وال��دي�م��وق��راط�ي��ة ال�ب��رل�م��ان�ي��ة‪ ،‬وف��ق‬ ‫معادلة دقيقة تتيح التكامل بين‬

‫(سامي عياد)‬

‫الميثاقية والديموقراطية في ظل‬ ‫احترام الدستور‪.‬‬ ‫اما الفريق اآلخ��ر‪ ،‬فقد أراد لهذا‬ ‫االس �ت �ح �ق ��اق ان ي� �ك ��ون م�ن��اس�ب��ة‬ ‫إلطاحة الديموقراطية والميثاقية‬ ‫م� �ع ��ًا‪ ،‬ع �ن ��دم ��ا أص� � � ّ�ر ع �ل ��ى ت�ف�س�ي��ر‬ ‫الديموقراطية التوافقية بالتوافق‬ ‫المسبق على اسم الرئيس العتيد‪،‬‬ ‫االم� ��ر ال� ��ذي ي�ل�غ��ي دور ال �ب��رل �م��ان‪،‬‬ ‫والحال ان الغاء الديموقراطية عاد‬ ‫ليضرب الميثاقية نفسها بشغور‬ ‫موقع رئاسة الجمهورية جراء امتناع‬ ‫م �ج �م��وع��ة م ��ن ال� �ن ��واب ع ��ن ح�ض��ور‬ ‫الجلسة وت��أم�ي��ن ال�ن�ص��اب بذريعة‬ ‫عدم التوافق المسبق"‪.‬‬

‫وأع �ل ��ن "ال� �ت ��زام ال� �ن ��واب ح�م��اي��ة‬ ‫ات �ف��اق ال �ط��ائ��ف وال �م �ن��اص �ف��ة بين‬ ‫المسلمين والمسيحيين والدستور‬ ‫وتنفيذ ق ��رارات الشرعية الدولية‬ ‫واع�ل�ان ب�ع�ب��دا‪ ،‬وح�م��اي��ة االس�ت�ق��رار‬ ‫ال �ع ��ام وم �ص��ال��ح ال �ن ��اس وال �ح �ف��اظ‬ ‫ع�ل��ى م��ؤس �س��ات ال��دول��ة وت�ف��وي��ت‬ ‫اي ف� ��رص� ��ة ل �ل �ع �ب��ث ب ��االس� �ت� �ق ��رار‬ ‫ال ��دس �ت ��وري واالم� �ن ��ي وال�س�ي��اس��ي‬ ‫واالق �ت �ص ��ادي واالج �ت �م��اع��ي ال��ذي‬ ‫دفع اللبنانيون ثمنه غاليا"‪.‬‬ ‫ودعا الى " التزام النواب موجبات‬ ‫وكالتهم الدستورية عبر الحضور‬ ‫ال � ��ى ال �م �ج �ل��س وان� �ت� �خ ��اب رئ �ي��س‬ ‫للجمهورية"‪.‬‬

‫العدلي استجوب ُعماني ًا يف ملف البارد أمام ديبلوماسي من بالده‬ ‫يغطي شوائب يف التحقيق‬ ‫وكيله طلب إعادة النظر يف قرار ّ‬ ‫ت��اب��ع المجلس ال�ع��دل��ي ال�ن�ظ��ر في‬ ‫الملفات المطروحة امامه بالجملة‪،‬‬ ‫والمتفرعة م��ن ملف اح��داث مخيم‬ ‫نهر البارد وحركة "فتح االس�لام"‪.‬‬ ‫ون �ظ��ر ب��رئ��اس��ة ال �ق��اض��ي ان�ط��ون��ي‬ ‫ع �ي �س��ى ال � �خ� ��وري وال �م �س �ت �ش��اري��ن‬ ‫القضاة ب��رك��ان سعد ون��زي��ه شربل‬ ‫وغ �س ��ان ف� ��واز ون ��اه ��دة خ� ��داج في‬ ‫ح�ض��ور ممثل ال�ن�ي��اب��ة ال�ع��ام��ة ل��دى‬ ‫المجلس ال�ق��اض��ي ب�ل�ال وزن ��ه‪ ،‬في‬ ‫الملفين ‪ 34‬و‪ 35‬المتفرعين من‬ ‫ال �م �ل��ف ال �م �ت �ف��رع اص�ل�ا م��ن ال�م�ل��ف‬ ‫‪ 13‬ال��ى الحكم في ال��راب��ع من تموز‬ ‫ال�م�ق�ب��ل‪ ،‬بالنسبة ال��ى ال��رق��م ‪،34‬‬ ‫وال��ى ‪ 27‬ح��زي��ران المقبل لمتابعة‬ ‫االستجواب في الملف ‪ .35‬وبات‬ ‫محتما ان قسما م��ن ه��ذه الملفات‬ ‫لن ينتهي النظر فيه في الموسم‬ ‫ال�ق�ض��ائ��ي ال �ح��ال��ي ب�ح�ل��ول العطلة‬ ‫ال �ق �ض��ائ �ي��ة ف ��ي ‪ 15‬ت� �م ��وز‪ .‬اال ان‬ ‫ال �م �ج �ل��س ال� �ع ��دل ��ي ي� �ك ��ون اج �ت��از‬ ‫ث �ل �ث��ي ال� �ط ��ري ��ق م� ��ن رح� �ل ��ة االل� ��ف‬ ‫م�ي��ل ب�خ�ت��م ال�م�ح��اك�م��ة ف��ي ملفات‬ ‫متفرعة واص��دار مزيد من االحكام‬ ‫ع�ل��ى ال�لائ �ح��ة ق�ب��ل ح�ل��ول العطلة‬

‫‪7‬‬

‫الصيفية بعد لفظه ال��ى اآلن ‪15‬‬ ‫حكما‪.‬‬ ‫وف � ��ي ال �ج �ل �س��ة االخ� � �ي � ��رة ج ��رت‬ ‫اس � �ت � �ج� ��واب� ��ات ل� �م ��وق ��وف� �ي ��ن غ �ي��ر‬ ‫ل �ب �ن��ان �ي �ي��ن ف� ��ي ال � �غ ��ال ��ب‪ .‬وح �ض��ر‬ ‫ال� �س� �ك ��رت� �ي ��ر االول ف � ��ي س � �ف ��ارة‬ ‫سلطنة عمان سيف البوسعيدي‬ ‫ال��ذي ق��ال ل�ـ"ال�ن�ه��ار" ان هدفه من‬ ‫حضور الجلسة هو حماية مواطنيه‬ ‫وال� ��وق� ��وف م �ع �ه��م ف ��ي ك ��ل ازم � ��ة"‪.‬‬ ‫واس �ت �م��ع ال��دي�ب�ل��وم��اس��ي ف��ي ملف‬ ‫م��واط�ن��ه ال�ع�م��ان��ي ال�م��وق��وف محمد‬ ‫خلف محمد ال �ج��اذري ال��ى مرافعة‬ ‫م�م�ث��ل ال �ن �ي��اب��ة ال �ع��ام��ة وزن� ��ه ال��ذي‬ ‫طلب "تطبيق مواد االتهام في حق‬ ‫االخير وتطبيق اشد العقوبات في‬ ‫حقه‪ ،‬والسيما عقوبة االعدام نظرا‬ ‫الى ما نسب اليه من جرائم‪،‬وكذلك‬ ‫م��راف�ع��ة وك�ي��ل ال�م��وق��وف المحامي‬ ‫ي��وس��ف ل�ح��ود ال ��ذي ت�ص��دى فيها‬ ‫ل �ق��رار م�ع�ل��ل س� ��اري ال �م �ف �ع��ول في‬ ‫المحاكمات ام��ام ال�ق�ض��اء‪ ،‬م��آل��ه ان‬ ‫ال �ق��رار االت�ه��ام��ي يغطي ال�ش��وائ��ب‬ ‫التي حصلت في التحقيقات التي‬ ‫سبقته‪ ،‬وخ�لال�ه��ا‪ ،‬وب��ال�ت��ال��ي ينأى‬

‫ال �م �ح��ام��ي ع ��ن ط �ل��ب اب� �ط ��ال ه��ذه‬ ‫التحقيقات بسبب هذا القرار فيلجأ‬ ‫ال��ى طلب اهمالها او وضعها خارج‬ ‫ال�م�ن��اق�ش��ة‪ .‬ورأى ان م��ا س��ار عليه‬ ‫القرار المعلل يغطي عيوبا انما هي‬ ‫"مسائل اساسية تتعلق باالنتظام‬ ‫العام يثيرها القضاء عفوا"‪ .‬وسأل‪:‬‬ ‫"هل يجوز ان نسلم بوجود شوائب‬ ‫اذا قيل لنا ان ق��رار االتهام يغطي‬

‫السكرتير االول في سفارة‬

‫سلطنة عمان سيف‬

‫البوسعيدي حضر المحاكمة‬

‫بعض ال�ش��وائ��ب ال�ت��ي حصلت من‬ ‫قبل؟"‪.‬‬ ‫واع �ت �ب��ر ان ��ه" ال ي �ج��وز ذل ��ك ام��ام‬ ‫اعلى مرجع قضائي‪ ،‬النكم محكمة‬ ‫ق ��ان ��ون ول �س �ت��م م �ح �ك �م��ة وق ��ائ ��ع‪.‬‬ ‫وي � �ت� ��وج� ��ب ت� � �ن � ��اول ش � ��وائ � ��ب ف��ي‬ ‫االتهام"‪.‬‬

‫واع� �ت� �ب ��ر ان اح � �ت � ��رام االص � ��ول‬ ‫الجزائية في التحقيقات سيكون‬ ‫ح� � ��اف� � ��زا الس � �ت � �ع � �م� ��ال ال� ��وس� ��ائ� ��ل‬ ‫العلمية"‪.‬‬ ‫واش� � ��ار ال� ��ى ان ال �م �ج��رم االك �ب��ر‬ ‫وال�م�ح��رض وال�م�م��ول لحركة "فتح‬ ‫االسالم" قد يكون ال يزال موجودا‬ ‫في بلد آخ��ر غير لبنان" في اش��ارة‬ ‫ال� � ��ى ال � ��ذي � ��ن ي� �ح ��اك� �م ��ون غ �ي��اب �ي��ا‬ ‫وال �ف��اري��ن م��ن ال�ع��دال��ة ف��ي اح��داث‬ ‫م�خ�ي��م ن�ه��ر ال �ب ��ارد‪ ،‬وف ��ي مقدمهم‬ ‫االمير السابق للحركة الفلسطيني‬ ‫االردن� � ��ي ش��اك��ر ال �ع �ب �س��ي‪ .‬وش ��دد‬ ‫ل �ح��ود ع �ل��ى ال �ط �ل��ب م ��ن ال�م�ج�ل��س‬ ‫اع�ل�ان ب�ط�لان التحقيقات االول�ي��ة‬ ‫م��ع م��وك �ل��ه‪ ،‬واع �ل��ان ب ��راء ت ��ه وال ��رد‬ ‫على ما اثاره في مرافعته من خالل‬ ‫مذكرة خطية بذلك تقدم بها الى‬ ‫المجلس‪.‬‬ ‫كذلك استجوب المجلس اربعة‬ ‫سعوديين اجمعوا على انهم قدموا‬ ‫الى لبنان لصد العدوان االسرائيلي‬ ‫ع �ن��ه او ل�ل�ان �ت �ق��ال ال� ��ى ف�ل�س�ط�ي��ن‬ ‫لمحاربة اسرائيل‪ ،‬ولم يفكروا يوما‬ ‫في محاربة الجيش اللبناني‪.‬‬

‫برج حمود هدأت‪ ...‬بعد عاصفة‬ ‫لقوننة املحال التجارية أو إقفالها‬ ‫مهلة شهرين ْ‬ ‫عباس صالح‬

‫م �ض��ت أك �ث��ر م ��ن ع �ش��رة اي � ��ام على‬ ‫ال� �ح ��ادث االم� �ن ��ي ال � ��ذي وق� ��ع ف�ج��أة‬ ‫ف��ي منطقة ب��رج حمود وضواحيها‪،‬‬ ‫وخلف تداعيات اظهرت حجما كبيرا‬ ‫م��ن االح �ق ��اد ال �م �ت��راك �م��ة ب �ي��ن اب �ن��اء‬ ‫ال�م�ن�ط�ق��ة م��ن س�ك��ان�ه��ا االص�ل�ي�ي��ن‪،‬‬ ‫وال �ق��اط �ن �ي��ن ف �ي �ه��ا وم �ع �ظ �م �ه��م من‬ ‫االك��راد السوريين والوافدين اليها‬ ‫من الالجئين الذين هربوا من جحيم‬ ‫ال �ح��رب ال �س��وري��ة ون��زل��وا ف��ي ب�ي��وت‬ ‫اقربائهم ف��ي المحلة‪ ،‬بحيث باتت‬ ‫الغرفة ال��واح��دة ت��ؤوي اكثر من ‪20‬‬ ‫شخصا في بعض الحاالت‪ ،‬وهو ما زاد‬ ‫االزمات واالحتقانات المتراكمة منذ‬ ‫مطلع التسعينات‪ ،‬وتجلت بأوضح‬ ‫صورها بين الفينة واالخرى‪ ،‬ودائما‬ ‫ما كانت تترجم احتكاكات ومشاكل‬ ‫وتضاربا وطعنا بالسكاكين‪.‬‬ ‫آخ � ��ر ص � ��ور ال �ع �ن��ف ال �م �ت��راك �م��ة‬ ‫ف��ي ه��ذه المحلة ك��ان ي��وم السبت‬ ‫ف� ��ي ‪ 17‬م� ��ن ال� � �ج � ��اري‪ ،‬ح �ي ��ن ق ��ام‬ ‫أح ��د المقيمين ف��ي ال�م�ن�ط�ق��ة من‬ ‫السوريين بضرب المواطن الياس‬ ‫ك� ��رش ب � �ق� ��ارورة غ� ��از م ��ن ال�ط�ب�ق��ة‬ ‫ال�ث��ان�ي��ة م��ن ال�م�ب�ن��ى ال ��ذي يقطنه‬ ‫في المحلة على اثر تالسن بينهما‪،‬‬ ‫م�م��ا ادى ال��ى دخ��ول��ه ف��ي غيبوبة‪،‬‬ ‫وهو ما فجر االحتقانات في المحلة‬ ‫وأدى في وقت الحق الى استنفار‬ ‫بين طرفي النزاع من ابناء المنطقة‬ ‫ومعظمهم م��ن االرم��ن اللبنانيين‪،‬‬

‫واالكراد السوريين من جهة ثانية‪،‬‬ ‫والى بلبلة لم تنته في حينه وبقيت‬ ‫ت��داع�ي��ات�ه��ا ق��ائ�م��ة ت�س�ت�ج��ر ردات‬ ‫فعل وأف�ع��اال م�ض��ادة الي��ام بعدها‪،‬‬ ‫ال� ��ى ان ت��دخ �ل��ت ال� �ق ��وى االم �ن �ي��ة‬ ‫ت��ؤازره��ا ق��وى من الجيش‪ ،‬وفضت‬ ‫ال�ن��زاع��ات بالقوة ووض�ع��ت ح��دا لما‬ ‫ك��ان ي�ج��ري‪ ،‬وعملت على توقيف‬ ‫م��ا ام �ك��ن م�م��ن ت�س�ب�ب��وا ب��ال�ن��زاع��ات‬ ‫وش� ��ارك� ��وا ف �ي �ه��ا‪ ،‬ث ��م ع �م �ل��ت على‬ ‫تسيير دوري��ات في المنطقة‪ .‬وما‬ ‫زال��ت القوى االمنية مرابضة هناك‬ ‫نشاهد من يدخل االحياء الداخلية‬ ‫للمنطقة‪ ،‬وسط الهدوء الذي يلف‬

‫المحلة‪ ،‬وال سيما بعدما زال الخطر‬ ‫عن الجريح الياس كرش‪ ،‬في موازاة‬ ‫اجراءات اتخذتها بلدية برج حمود‬ ‫التي تشارك بدورها في االج��راءات‬ ‫ال �م �ت �ص �ل��ة‪ .‬وق ��ام ��ت ب��اع �ط��اء مهلة‬ ‫شهرين ألصحاب المحال التجارية‬ ‫غ�ي��ر ال�م��رخ�ص��ة لترتيب اوض��اع�ه��م‬ ‫ال �ق��ان��ون�ي��ة‪ ،‬وم�ع�ظ��م اص�ح��اب�ه��ا من‬ ‫ال��واف��دي��ن‪ ،‬وط�ل�ب��ت منهم تنظيم‬ ‫اوضاعهم بطريقة التقدم بطلبات‬ ‫م��ن البلدية للحصول على رخص‬ ‫بممارسة التجارة التي يتعاطونها‬ ‫منذ امد بعيد‪ ،‬وذلك من منطلقات‬ ‫ان�س��ان�ي��ة وح �ت��ى ي�ت�م�ك��ن اص�ح��اب‬

‫ال�م�ح��ال ال�ت�ج��اري��ة ال��ذي��ن ال ينوون‬ ‫ال� �ح� �ص ��ول ع �ل ��ى ت ��راخ� �ي ��ص ل �ه��ذا‬ ‫الغرض من تصريف ما لديهم من‬ ‫ب �ض��اع��ة خ �ل�ال ه��ذي��ن ال �ش �ه��ري��ن‪.‬‬ ‫وق ��د خ �ف��ف ه ��ذا االج� � ��راء م�ن�س��وب‬ ‫التوتر‪ ،‬باعتبار ان اصحاب المحال‬ ‫غير المرخصة كانوا يحتجون على‬ ‫قرارات اقفالها المفاجئة‪ ،‬ويثيرون‬ ‫القالقل طالبين المهل المخصصة‬ ‫ل�ت��رت�ي��ب اوض��اع �ه��م ال �ق��ان��ون �ي��ة او‬ ‫االق �ف��ال بعد التخلص مما لديهم‬ ‫من بضاعة يتعاطون تجارتها‪.‬‬ ‫‪abbas.saleh@annahar.com.lb‬‬

‫"املعلومات" قبض على الشيخ بكري يف عاليه‬ ‫عاليه ‪ -‬رمزي مشرّ فيّ ة‬

‫ت�م�ك�ن��ت ق ��وة م ��ن ف ��رع ال�م�ع�ل��وم��ات‬ ‫في ق��وى األم��ن الداخلي من توقيف‬ ‫ال��داع �ي��ة ع �م��ر ب �ك��ري ف�س�ت��ق ص�ب��اح‬ ‫األح� ��د‪ ،‬ف��ي إح ��دى ش�ق��ق م�ب�ن��ى في‬ ‫ح��ي البساتين بمدينة ع��ال�ي��ه‪ ،‬كان‬ ‫ل �ج��أ ال �ي �ه��ا م ��ع ع��ائ �ل �ت��ه ق �ب��ل ح��وال��ى‬ ‫أسبوعين‪ ،‬من دون أي ضجة أو إثارة‬ ‫أي شبهة قد تسترعي انتباه الجيران‪.‬‬ ‫وط ��وق ��ت ع �ن��اص��ر ال� �ف ��رع ال�م�ب�ن��ى‬

‫وده � �م� ��ت ال �ط �ب �ق ��ة ال� ��راب � �ع� ��ة ح�ي��ث‬ ‫أع �ت �ق �ل��ت ب� �ك ��ري‪ ،‬وف �ت �ش��ت ال�ش�ق��ة‬ ‫ً‬ ‫محموال‬ ‫وص� ��ادرت ج�ه��از كومبيوتر‬ ‫وأجهزة خليوية‪ .‬وروى أحد الجيران‬ ‫لـ"النهار" أنه "رأى الشيخ بكري فقط‬ ‫ً‬ ‫مكبال وذقنه‬ ‫لحظة إقتياده‪ ،‬وك��ان‬ ‫غير طويلة كما كنا نراه عبر شاشات‬ ‫التلفزيون‪ .‬واستمرت العملية أكثر‬ ‫من ساعتين"‪ .‬وك��ان شخص ُيدعى‬ ‫خضر أحمد الحسين (م��ن طرابلس)‬ ‫ق ��د ق �ص��د ع��ال �ي��ه ق �ب��ل أس �ب��وع �ي��ن‪،‬‬

‫وات �ص��ل ب��أح��د ال��وس �ط��اء س�م�ي��ر أب��و‬ ‫سعيد طالبًا منه شقة لإليجار‪ ،‬فما‬ ‫ك ��ان م��ن األخ �ي��ر إال أن ع ��رض عليه‬ ‫ش�ق�ت�ي��ن وس� ��ط ال �م��دي �ن��ة‪ ،‬ف��اخ �ت��ار‬ ‫إح��داه �م��ا وه ��ي م �ف��روش��ة ويملكها‬ ‫ح�م��د أب ��و ل�ط�ي��ف‪ ،‬ب�ع��دم��ا أب� ��رز ج��واز‬ ‫سفره وات�ف��ق على مبلغ ‪ 800‬دوالر‬ ‫ب ��دل إي �ج��ار ش �ه��ري‪ .‬وب��ال �ف �ع��ل نقد‬ ‫المستأجر الوكيل مبلغ ‪ 2400‬دوالر‬ ‫بدل ثالثة أشهر‪ ،‬ووقع اإلثنان عقدا‬ ‫إيصال أيضًا للعملية‪.‬‬ ‫ًكان بمثابة‬ ‫ٍ‬

‫الشيخ عمر بكري فستق‪.‬‬

‫(أ ف ب)‬

‫تقدمه سليمان‬ ‫مأتم حاشد لحيمري ّ‬ ‫اح �ت �ف��ل ف ��ي م��أت��م ح��اش��د أم ��س‪،‬‬ ‫ب ��ال �ص�ل�اة ل ��راح ��ة ن �ف��س م�س�ت�ش��ار‬ ‫رئيس الجمهورية لشؤون المراسم‬ ‫وال �ع�لاق��ات ال�ع��ام��ة ال�س�ف�ي��ر م��ارون‬ ‫حيمري‪ ،‬في كاتدرائية مار جرجس‬ ‫للموارنة في وسط بيروت‪ ،‬برئاسة‬ ‫ممثل البطريرك الماروني المطران‬ ‫ط��ان�ي��وس ال �خ��وري ي�ع��اون��ه رئيس‬ ‫اساقفة ب�ي��روت للموارنة المطران‬ ‫بولس مطر وأمين سر البطريركية‬ ‫المارونية المونسنيور نبيه الترس‪.‬‬ ‫تقدم الحضور الرئيس ميشال‬ ‫س�ل�ي�م��ان وع�ق�ي�ل�ت��ه وف� ��اء‪ ،‬ال�ن��ائ��ب‬

‫ميشال موسى ممثال رئيس مجلس‬ ‫النواب‪ ،‬الوزير سجعان قزي ممثال‬ ‫رئ �ي��س م�ج�ل��س ال � � ��وزراء‪ ،‬ال��رئ�ي��س‬ ‫حسين الحسيني‪ ،‬جويس الجميل‬ ‫م �م �ث �ل��ة ال��رئ �ي��س أم �ي ��ن ال �ج �م �ي��ل‪،‬‬ ‫ال �ن��ائ �ب �ت��ان ال �س��اب �ق �ت��ان ص��والن��ج‬ ‫ال �ج �م �ي��ل ون ��اي� �ل ��ة م � �ع� ��وض‪ ،‬م�ن��ى‬ ‫ال �ه��راوي‪ ،‬النائب ج��ان اوغاسبيان‬ ‫م �م �ث�لا ال��رئ �ي��س س �ع��د ال �ح��ري��ري‪،‬‬ ‫وزيرا اإلعالم رمزي جريج والسياحة‬ ‫م�ي�ش��ال ف��رع��ون‪ ،‬ال�س�ف�ي��ر ال�ب��اب��وي‬ ‫غبريالي كاتشا‪ ،‬وفد يمثل السفير‬ ‫الفرنسي‪ ،‬النائب ناجي غاريوس‬

‫ممثال النائب العماد ميشال عون‪،‬‬ ‫ال �ن ��ائ ��ب ج � ��وزف ال �م �ع �ل��وف م�م�ث�لا‬ ‫رئ�ي��س ح��زب "ال �ق��وات اللبنانية"‬ ‫سمير جعجع‪ ،‬النائب عبد اللطيف‬ ‫الزين‪ ،‬وحشد من الشخصيات‪.‬‬ ‫وتال المونسنيور الترس الرقيم‬ ‫البطريركي الذي تناول مزايا الفقيد‬ ‫"ال ��ذي حمل ‪ 81‬سنة ف��ي الخدمة‬ ‫ال� �ع ��ام ��ة وال� �م� �ن ��اص ��ب ال �س �ي��اس �ي��ة‬ ‫والديبلوماسية"‪ .‬ثم القى المدير‬ ‫ال�ع��ام ل��رئ��اس��ة الجمهورية ان�ط��وان‬ ‫ش�ق�ي��ر ك�ل�م��ة‪ ،‬وأع�ق�ب��ه المستشار‬ ‫االع�ل�ام��ي ال��رئ��اس��ي ال �س��اب��ق رف�ي��ق‬

‫ش �ل��اال ال � � ��ذي ال� �ق ��ى ك �ل �م��ة ب��اس��م‬ ‫ال�ع��ائ�ل��ة وأص ��دق ��اء ال��راح��ل وص�ف��ه‬ ‫ف�ي�ه��ا ب��أن��ه "وج ��ه ن��اص��ع م��ن وج��وه‬ ‫ل� �ب� �ن ��ان وج� �س ��ر م� ��ن ج � �س� ��وره ال ��ى‬ ‫محيطه وال�ع��ال��م‪ ،‬وص��اح��ب مدرسة‬ ‫في قواعد البروتوكول وأصوله"‪.‬‬ ‫وتلقت العائلة ت�ع��ازي الرئيس‬ ‫إم�ي��ل ل�ح��ود وال �ن��واب‪ :‬روب�ي��ر غانم‪،‬‬ ‫م ��روان ف��ارس وه�ن��ري ح�ل��و‪ ،‬ال��وزي��ر‬ ‫السابق ادمون رزق‪ ،‬وعميد السلك‬ ‫القنصلي جوزف حبيس الذي نقل‬ ‫أيضًا تعازي النائب السابق لرئيس‬ ‫مجلس الوزراء عصام فارس‪.‬‬

‫أخبــار أمنيــة وقضائية‬ ‫عويدات أحال أبو حمزة على املحاكمة موقوف ًا‬ ‫أحال قاضي التحقيق االول في بيروت غسان عويدات‪ ،‬في قرار‬ ‫ظني‪ ،‬رجل االعمال بهيج ابو حمزة موقوفا على القاضي المنفرد‬ ‫الجزائي في بيروت ليحاكم بجنحة اقدامه على ايداع المال العائد‬ ‫الى المدعي نادي الصفاء الرياضي والتصرف بقسم منه‪.‬‬ ‫وذكر القرار ان شركة "مصيطبة" اشترت العقار الذي يشغله‬ ‫النادي باتفاق تنازل النادي بموجبه وأخلي العقار لقاء تعويض‬ ‫مقطوع قدره عشرة ماليين دوالر‪ .‬وتبين ان االخيرة دفعت‬ ‫دفعات‪ .‬ونفى‬ ‫خمسة ماليين دوالر تسلمها المدعى عليه على‬ ‫ّ‬ ‫ابو حمزة ما نسب اليه‪ ،‬وافاد ان المدعي تسلم منه مبلغ خمسة‬ ‫ماليين دوالر اضافة الى مبلغ ‪ 170‬الف دوالر تبرع به للنادي‪.‬‬ ‫كما احاله عويدات على المحاكمة بجرم االختالس لجهة كتم‬ ‫بعض من اموال المدعي‪ ،‬ولم يعده على رغم انذاره‪ ،‬مانعا عنه‬ ‫المحاكمة لجهة انتحال صفة وتزوير واستعماله لعدم كفاية‬ ‫الدليل‪ .‬ورد طلبا لتخليته‪ .‬واستأنفت النيابة العامة القرار الظني‬ ‫الذي صدر وفقا وخالفا للمطالعة‪.‬‬

‫"العصفور" وقع يف مصيدة العدالة‬ ‫الشرطة القضائية‬ ‫أوقفت مفرزة حلبا القضائية في وحدة ّ‬ ‫اللبناني المدعو م‪ .‬ي‪( .‬مواليد ‪ )1984‬الملقب "العصفور"‪ ،‬في‬ ‫محلة البحصاص – طرابلس إلقدامه في ‪ 2014/5/8‬على خطف‬ ‫السوري المدعو ز‪ .‬م‪( .‬مواليد ‪ ،)1979‬بعدما استدرجه الى لبنان‬ ‫ً‬ ‫منتحال صفة تاجر قماش‪،‬‬ ‫بطريقة احتيالية من خالل االنترنت‬

‫واحتجزه في منطقة وادي خالد لمدة ‪ 48‬ساعة‪ ،‬ومن ثم أطلقه‬ ‫مقابل فدية مالية قدرها ‪ 11000‬دوالر أميركي أودعها ذوو‬ ‫المخطوف في حسابات مصرفية خارج البالد‪.‬‬ ‫بالتحقيق معه‪ ،‬اعترف بقيامه بعملية الخطف باالشتراك مع‬ ‫آخرين‪ ،‬والعمل جار لتوقيفهم‪ .‬والتحقيق جار في إشراف القضاء‬ ‫المختص‪.‬‬

‫العثور على جثة باتريك صفير‬

‫التحقيق‪.‬‬ ‫وأجمعت مصادر ومعلومات على ان الضحية طبوش شخص‬ ‫عادي وال يتعاطى اطالقا اي حبوب هلوسة مع الجاني‪ ،‬كما ورد‬ ‫في "النهار"‪.‬‬

‫ويشيع آخر‬ ‫"حزب الله" ينعى قيادي ًا ومقاتالً ّ‬

‫قصف جوي وبري سوري وجريح بلغم‬

‫عثرت وحدة اإلنقاذ البحري في الدفاع المدني بعد ظهر أمس‪،‬‬ ‫على جثة المواطن باتريك روجيه صفير (‪ 33‬سنة) عالقة بين‬ ‫الصخور قبالة شاطئ عمشيت‪ ،‬بعد حملة تفتيش واسعة منذ‬ ‫اإلبالغ عن فقده صباح أول من أمس‪ ،‬أثناء ممارسته السباحة‪.‬‬

‫بعلبك‪ ،‬عكار – "النهار"‬

‫جريمة كفرملكي ال تزال تتفاعل‬ ‫صيدا – "النهار"‬

‫ال تزال الجريمة المروعة التي وقعت قبل ايام في بلدة كفرملكي‬ ‫(اقليم التفاح) وهزت مشاعر الرأي العام وذهب ضحيتها الشاب‬ ‫عبدالله حيدر طبوش تتفاعل‪ ،‬إذ اقدم الجاني حسن رياض‬ ‫حمود على قتله في وضح النهار غدرا وبدم بارد‪ ،‬بواسطة خنجر‬ ‫حربي‪ .‬واكدت عائلة طبوش انها تتابع القضية مع الجهات‬ ‫المختصة‪ ،‬ورفعت دعوى في حق الجاني وكل من يظهره‬

‫(النبطية)‪ ،‬اللذين قضيا خالل اداء "واجبهما الجهادي في‬ ‫سوريا"‪.‬‬ ‫وبعد اعالن النعي‪ ،‬سادت حاروف حال من التوتر بسبب مضايقة‬ ‫عدد من الشبان العمال السوريين‪ ،‬لكنها سرعان ما طوقت‬ ‫ميدانيًا من االجهزة االمنية والقوى الحزبية‪.‬‬ ‫وكان الحزب شيع في المعيصرة (فتوح كسروان) أحد كوادره‬ ‫قصي علي عمرو الذي سقط في سوريا‪.‬‬

‫موكب تشييع قصي عمرو في بلدة المعيصرة أول من أمس‪( .‬أ ف ب)‬

‫النبطية ‪" -‬النهار"‬

‫نعى "حزب الله" القائد العسكري فوزي ايوب من بلدة عين‬ ‫قانا (اقليم التفاح) ومصطفى حسين ايوب من بلدة حاروف‬

‫سقط صاروخان مصدرهما السلسلة الشرقية‪ ،‬ظهر االثنين‪ ،‬في‬ ‫سهل النبي عثمان وعلى الطريق العام قرب منازل البلدة‪ ،‬مما‬ ‫ادى الى تضرر منزل وسيارات‪.‬‬ ‫وكان الطيران الحربي السوري استهدف بعدد من الغارات مواقع‬ ‫ومراكز لمسلحي المعارضة السورية في منطقة العجرم ووادي‬ ‫الزعرور ووادي حميد في جرود عرسال‪.‬‬ ‫وفي عكار‪ ،‬اصيب السوري عبدالله خ‪ .‬أ‪ .‬بجروح خطرة وبترت‬ ‫ساقه‪ ،‬اثر انفجار لغم ارضي به لدى محاولته العبور من الداخل‬ ‫السوري الى االراضي اللبنانية‪ ،‬عبر احد المعابر غير الشرعية في‬ ‫منطقة الدبابية – النورا‪ .‬ونقل الى مستشفى حلبا الحكومي في‬ ‫حال حرجة‪.‬‬ ‫يذكر ان قذيفة من الجانب السوري‪ ،‬كانت قد سقطت أول من‬ ‫امس في خراج بلدة النورا‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫تربية وشباب‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫بشل املؤسسات ومقاطعة االمتحانات‬ ‫يهدد ّ‬ ‫إرجاء إقرار السلسلة ّ‬ ‫تقر قبل ‪ 7‬حزيران‬ ‫هيئة التنسيق‪ :‬لتحرك شامل ما لم ّ‬ ‫ما إن أرجئت‬ ‫الجلسة النيابية‬ ‫المقررة لمناقشة‬ ‫مشروع سلسلة‬ ‫الرتب والرواتب‪،‬‬ ‫حتى ردت هيئة‬ ‫التنسيق النقابية‬ ‫بدعوة الجمعيات‬ ‫العمومية الى‬ ‫االنعقاد للتصويت‬ ‫على الدعوة الى‬ ‫تحرك يشل القطاع‬ ‫كامال وال‬ ‫العام‬ ‫ً‬ ‫يستثني مقاطعة‬ ‫االمتحانات‬ ‫الرسمية‪.‬‬ ‫ابرهيم حيدر‬

‫مرة جديدة تسقط السلسلة ضحية‬ ‫الخالفات واالج�ت�ه��ادات في مجلس‬ ‫ال �ن��واب‪ ،‬بين م��ن اعتبر ان��ه ال يجوز‬ ‫التشريع في ظل الفراغ‪ ،‬ومن يدعو‬ ‫ال ��ى ال� �ت ��وازن ب�ي��ن ال �ح �ق��وق وح�م��اي��ة‬ ‫االقتصاد‪ .‬وفي الحالتين لم يتحمل‬ ‫م�ج�ل��س ال �ن ��واب م�س��ؤول�ي�ت��ه لحسم‬ ‫ه ��ذا ال �م��وض��وع ال � ��ذي ي �ه��دد بشل‬ ‫ال�م��ؤس�س��ات وم�ق��اط�ع��ة االم�ت�ح��ان��ات‬ ‫ال ��رس� �م� �ي ��ة‪ .‬وق � � ��ال رئ � �ي ��س راب� �ط ��ة‬ ‫أساتذة الثانوي الرسمي حنا غريب‬ ‫لـ"النهار" إن هيئة التنسيق النقابية‬ ‫تنظر ال��ى االم��ور ف��ي شكل شامل‪،‬‬ ‫م ��ع ان ال �ب �ع��ض ي � �ح ��اول ت�ح�م�ي�ل�ه��ا‬ ‫مسؤولية تعطيل االمتحانات‪ .‬ولفت‬ ‫ال��ى أن ام ��ام مجلس ال �ن��واب فرصة‬ ‫إلق ��رار السلسلة وف��ق م��ذك��رة هيئة‬ ‫التنسيق قبل ‪ 7‬حزيران المقبل‪ ،‬واال‬ ‫نتجه لمواجهة شاملة م��ع م��ن يريد‬ ‫إسقاط الوظيفة العامة وتصفيتها‪،‬‬ ‫ً‬ ‫محمال المجلس مسؤولية عدم اقرار‬ ‫ال�س�ل�س�ل��ة‪ .‬ف�ل�ن��ا ح �ق��وق ل��ن ن�ت�ن��ازل‬ ‫عنها‪ ،‬وال أح��د يستطيع أن يضعنا‬ ‫في مواجهة األهل والتالمذة"‪.‬‬ ‫وأكدت هيئة التنسيق النقابية‪،‬‬ ‫ان ع� ��دم اق� � ��رار ال�س�ل�س�ل��ة س �ي��ؤدي‬

‫من اعتصام هيئة التنسيق امام التربية أمس‪.‬‬

‫ال ��ى ش ��ل ال �ق �ط��اع ال �ع ��ام وم�ق��اط�ع��ة‬ ‫التصحيح واالم �ت �ح��ان��ات ال��رس�م�ي��ة‪،‬‬ ‫ول� ّ�وح ��ت ف��ي اع�ت�ص��ام�ه��ا أم ��ام وزارة‬ ‫التربية امس‪ ،‬بمزيد من التصعيد‪.‬‬ ‫وك��ان االعتصام ال��ذي ش��ارك فيه‬ ‫ع ��دد م��ن م��وظ�ف��ي اإلدارات ال�ع��ام��ة‬ ‫واألساتذة‪ ،‬استهل بكلمة للموظفة‬ ‫في وزارة التربية سالم يونس والتي‬ ‫سألت‪" :‬هل يجوز أن تبقى الرواتب‬ ‫مجمدة لمدة ‪ 15‬عاما وال من يسأل؟‬ ‫ه��ل ي �ج��وز إب �ق��اء ح �ق��وق الموظفين‬ ‫رهينة األوض��اع االستثنائية التي ال‬ ‫ينتهي منها البلد؟"‪ ،‬وقالت‪" :‬لسنا‬ ‫ه��واة إض��راب��ات وال اعتصامات‪ ،‬لكن‬ ‫ال �ت �ج��ارب علمتنا ان م��ن ال يطالب‬ ‫بحقه يبقى منسيا"‪.‬‬ ‫وأش � � ��ار رئ� �ي ��س راب � �ط ��ة م��وظ �ف��ي‬ ‫اإلدارة العامة محمود حيدر الى انهم‬ ‫"ي ��راه� �ن ��ون ع �ل��ى ت �ع��ب ال�م��وظ�ف�ي��ن‬ ‫ومللهم‪ ،‬لكننا ل��ن نمل ول��ن نتخلى‬ ‫عن حقوقنا ولن نيأس من المطالبة‬ ‫بها ومتابعة المسيرة لتحقيقها"‪.‬‬ ‫وق � ��ال‪ 3" :‬س �ن��وات ل��م تكفهم‪،‬‬ ‫فحصًا وتمحيصًا ودرس ��ًا م��ن لجنة‬ ‫حكومية ال��ى لجنة أخ��رى‪ ،‬ال��ى لجنة‬ ‫نيابية‪ ،‬حتى ع��ادوا ال�ي��وم للمطالبة‬ ‫بلجنة ج��دي��دة ل ��درس ال�س�ل�س�ل��ة"‪،‬‬ ‫واص �ف��ا ذل ��ك ب�ـ"ف�ص��ل م��ن ال�ف�ص��ول‬

‫ال �ج��دي��دة ل�م�س��رح�ي��ة‪ ،‬ودالل � ��ة على‬ ‫انهم ال يريدون إعطاءنا حقوقنا وال‬ ‫يريدون تصحيح رواتبنا"‪.‬‬ ‫وخاطب النواب‪" :‬أنتم تدفعوننا‬ ‫ال��ى ش��ل اإلدارات ال�ع��ام��ة وتعطيل‬ ‫االمتحانات‪ ،‬سنكمل المسيرة ومن‬ ‫يتحمل المسؤولية هو أنتم"‪.‬‬ ‫وأك � � ��د غ� ��ري� ��ب‪ ،‬ب� � � � ��دوره‪ ،‬ان "م ��ا‬ ‫ح �ص��ل ه ��و ان م �ج �ل��س ال � �ن ��واب لن‬ ‫ي �ن �ع �ق��د‪ ،‬وه � � ��ذا م �ق��اط �ع��ة ل �ح �ق��وق‬ ‫ال � �ن� ��اس ووج� �ع� �ه ��م وف � �ق� ��ره� ��م‪ ،‬ألن‬ ‫م��وظ �ف��ي ال ��دول ��ة‪ ،‬ه ��م ال �ن ��اس وه��م‬ ‫ال��دول��ة وال دول ��ة م��ن دون الموظف‬ ‫وال ي �ج��ب م �ق��اط �ع��ة ال �م��وظ �ف �ي��ن"‪.‬‬ ‫وأش��ار الى انهم "يتحججون انهم ال‬ ‫يعقدون جلسة إال في حال يتفقون‬ ‫ع �ل��ى أرق � ��ام ال �س �ل �س �ل��ة‪ ،‬وب ��ذل ��ك هم‬ ‫يوجهون لنا رس��ال��ة وه��ي ان��ه عندما‬ ‫ن�خ�ت�ل��ف ن��دف�ع�ك��م ال �ث �م��ن‪ ،‬وام� ��ا ان��ه‬ ‫عندما نتفق نتفق عليكم‪ ،‬وبالتالي‬ ‫في الحالتين نضربكم"‪.‬‬ ‫أضاف‪" :‬هذه الرسالة وصلت وان‬ ‫ك�ن�ت��م ت �ظ �ن��ون ان �ك��م ت �ح��اص��رون �ن��ا‪،‬‬ ‫ف��أن �ت��م واه � �م� ��ون وم �خ �ط �ئ ��ون‪ ،‬الن‬ ‫هيئة التنسيق ال تحاصر في الناس‬ ‫والناس عندما يتحركون ال يعرفون‬ ‫العودة وال يحاصرون"‪.‬‬ ‫وأك� ��د ان "ت��وص �ي��ات الجمعيات‬

‫(ناصر طرابلسي)‬

‫ال �ع �م ��وم �ي ��ة ف � ��ي ال �ه �ي �ئ ��ة م �ع��روف��ة‬ ‫واالج�ت�م��اع��ات م�س�ت�م��رة"‪ ،‬الف�ت��ا ال��ى‬ ‫"الموقف الذي أعلن أمس‪ ،‬في اللقاء‬ ‫ال�ت�ض��ام�ن��ي ف��ي األون �ي �س �ك��و‪ ،‬وت�ت��م‬ ‫م �ن��اق �ش��ة ش ��ل اإلدارات وم�ق��اط�ع��ة‬ ‫االم� �ت� �ح ��ان ��ات‪ ،‬وس �ي �ت��م ال �ت �ص��وي��ت‬ ‫عليها"‪.‬‬ ‫وق ��ال‪" :‬ل��ن ت��دق��وا اس�ف�ي�ن��ا بيننا‬ ‫وبين التالمذة ونحن األحرص عليهم‬ ‫ال أنتم"‪.‬‬ ‫وك��ان��ت هيئة التنسيق النقابية‬ ‫ن �ظ �م��ت ل� �ق ��اء ت �ض��ام �ن �ي��ا ف ��ي ق�ص��ر‬ ‫األونيسكو مساء أول م��ن ام��س في‬ ‫حضور ممثلين عن الهيئات النقابية‬ ‫وال �ع �م��ال �ي��ة وال �م �ه �ن �ي��ة واالع�ل�ام �ي ��ة‬ ‫وال �ن �س��ائ �ي��ة وال �ش �ب��اب �ي��ة وال�ط��ال�ب�ي��ة‬ ‫وهيئات المجتمع المدني‪ .‬وتحدث‬ ‫ف ��ي ال �ل �ق��اء رئ �ي��س راب �ط ��ة ال�ت�ع�ل�ي��م‬ ‫ال�م�ه�ن��ي اي �ل��ي خ�ل�ي�ف��ة ب��اس��م هيئة‬ ‫التنسيق‪ ،‬فأكد رفض مشروع اللجنة‬ ‫ال�ن�ي��اب�ي��ة ال�ف��رع�ي��ة ب��رئ��اس��ة ال�ن��ائ��ب‬ ‫جورج عدوان الهادف الى تصفية ما‬ ‫تبقى من دولة الرعاية االجتماعية‪.‬‬ ‫وش� � � ��دد ع� �ل ��ى ض� � � � ��رورة ت �ح��وي��ل‬ ‫سالسل روات��ب جميع العاملين في‬ ‫ال �ق �ط��اع ال� �ع ��ام ع �ل��ى اس � ��اس زي ��ادة‬ ‫‪ 121‬بالمئة وعلى كامل السلسلة مع‬ ‫م�ف�ع��ول رج�ع��ي م��ن ‪ 2012/7/1‬تبعا‬

‫لالتفاق مع الحكومة السابقة‪.‬‬ ‫ودعا الى اسقاط مشروع التعاقد‬ ‫ال��وظ�ي�ف��ي‪ ،‬وال �ح �ف��اظ ع�ل��ى ال�ح�ق��وق‬ ‫ال �م �ك��رس��ة ف ��ي ق��وان �ي��ن ل�ل�اس��ات��ذة‬ ‫وال � �م � �ع � �ل � �م � �ي ��ن وال� � � �ت � � ��ي ح� �ق� �ق ��وه ��ا‬ ‫بنضاالتهم منذ عشرات السنين لقاء‬ ‫ال��زي��ادة ف��ي س��اع��ات عملهم‪ ،‬وق��ال‪:‬‬ ‫نحن مصممون على تصعيد تحركنا‬ ‫وال عودة الى الوراء ولن يقتصر هذا‬ ‫التصعيد على االمتحانات الرسمية‬ ‫بل سيشمل كل مؤسسات الدولة‪.‬‬ ‫ان اردت� � � ��م ت �س �م �ي �ت �ه��ا م �ق��اط �ع��ة‬ ‫لالمتحانات‪ :‬اسئلة ومراقبة واسس‬ ‫ت �ص �ح �ي��ح وت �ص �ح �ي��ح ف �س �م��وه��ا م��ا‬ ‫شئتم‪ ،‬وان اردتم تسميتها مقاطعة‬ ‫ل�ل�اع �م��ال االداري� � � ��ة ف ��ي ال ��دول ��ة من‬ ‫وزارات وادارات عامة وسرايا حكومية‬ ‫في المحافظات واالقضية فسموها‬ ‫ايضا ما شئتم‪ ،‬وان اردتم تسميتها‬ ‫تمردا فسموها ايضا ما شئتم‪ ،‬ألنه‬ ‫"اذا ما كبرت ما بتصغر" فانتم ايها‬ ‫المسؤولون من يتحمل المسؤولية‬ ‫ع� � ��ن االس � �ت � �ه � �ت � ��ار ب� �ل� �ق� �م ��ة ع �ي��ش‬ ‫الموظفين وعائالتهم‪.‬‬ ‫وأل �ق��ى ع ��دد م��ن م�م�ث�ل��ي هيئات‬ ‫المجتمع المدني كلمات تضامنية‪.‬‬ ‫‪ibrahim.haidar@annahar.com.lb‬‬

‫عطلت إقرار َّ‬ ‫ملفي التفرغ والعمداء‬ ‫خالفات سياسية ووزارية ّ‬ ‫سرعت االتصاالت لحسمهما بشروط أكاديمية‬ ‫اضرابات الجامعة ّ‬ ‫إ‪ .‬ح‪.‬‬

‫ملفا تفرغ المتعاقدين في الجامعة‬ ‫اللبنانية وتعيين العمداء تحوال الى‬ ‫ق�ض�ي��ة س�ي��اس�ي��ة‪ ،‬ب�ع��د ال�س�ج��االت‬ ‫ال �ت��ي راف �ق��ت ع ��دم اق � ��رار الملفين‬ ‫ف��ي جلسة مجلس ال ��وزراء األخ�ي��رة‪،‬‬ ‫وت��راف��ق ذل��ك م��ع ان�ق�س��ام بين اهل‬ ‫الجامعة أنفسهم‪ ،‬إذ عطل رئيس‬ ‫ال �ج��ام �ع��ة ال��دك �ت��ور ع ��دن ��ان ال�س�ي��د‬ ‫حسين اإلثنين الماضي في تعميم‪،‬‬ ‫االع� �م ��ال ال ��دراس� �ي ��ة واالك��ادي �م �ي��ة‬ ‫ف��ي ال�ج��ام�ع��ة اح�ت�ج��اج��ًا ع�ل��ى اه�م��ال‬ ‫المسؤولين لقضايا الجامعة‪ ،‬فيما‬ ‫أعلنت رابطة االس��ات��ذة المتفرغين‬ ‫االضراب أمس واليوم احتجاجًا على‬ ‫عدم إقرار الملفين‪.‬‬ ‫وت � �س � ��ارع � ��ت االت� � � �ص � � ��االت ب �ي��ن‬ ‫المسؤولين ورابطة المتفرغين وأهل‬ ‫الجامعة‪ ،‬والتي رافقها اعتصامات‬ ‫ل �ل �م �ت �ع��اق��دي��ن ف ��ي س ��اح ��ة ري ��اض‬ ‫الصلح واض��راب مفتوح اعلنوه في‬ ‫الجامعة‪ ،‬اضطرت رئيس الحكومة‬ ‫ت �م��ام س �ل�ام ال� ��ى ع �ق��د اج �ت �م��اع��ات‬ ‫متتالية مع الرابطة لشرح المالبسات‬ ‫التي أدت الى عدم اقرارهما‪ ،‬ال سيما‬ ‫الخالف على العدد بعدما ارتفع من‬ ‫‪ 760‬أستاذًا متعاقدًا الى نحو ‪1020‬‬ ‫استاذًا مرشحين للتفرغ‪.‬‬ ‫ووس � � � ��ط ال � � �خ� �ل��اف ع � �ل� ��ى اق � � ��رار‬ ‫ال� � �م� � �ش � ��روع‪ ،‬اس� �ت� �ه� �ج� �ن ��ت راب� �ط ��ة‬ ‫ال �م �ت �ف��رغ �ي��ن‪ ،‬األداة ال �ن �ق��اب �ي��ة في‬ ‫ال �ج��ام �ع��ة اع �ل ��ان رئ� �ي ��س ال �ج��ام �ع��ة‬ ‫ت �ع �ط �ي��ل ال� � ��دراس� � ��ة‪ ،‬ك �س��اب �ق��ة ل��م‬ ‫ت �ح �ص��ل ف� ��ي ت ��اري� �خ� �ه ��ا‪ ،‬ع �ل �م��ًا أن‬ ‫ال� �س� �ي ��د ح �س �ي ��ن اع� �ت� �ب ��ر ان� � ��ه "م ��ع‬ ‫التمادي الرسمي في اهمال مطالب‬ ‫ال�ج��ام�ع��ة ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة‪ ،‬واول �ه��ا حماية‬ ‫استقالليتها كمؤسسة عامة تؤمن‬

‫اضراب في كلية االعالم – الفرع االول‪.‬‬

‫ال�ت�ع�ل�ي��م ال �ع��ال��ي ل�ل�ع��دد االك �ب��ر من‬ ‫ال�ل�ب�ن��ان�ي�ي��ن‪ .‬وم ��ع ت�ع�ط�ي��ل مجلس‬ ‫الجامعة م��ن ال�ح�ك��وم��ات المتعاقبة‬ ‫منذ عشر سنوات‪ ،‬باخضاع محاوالت‬ ‫تكوينه للمحاصصة وب�م��ا يخالف‬ ‫ال �ق ��ان ��ون‪ ،‬م ��ا ادى ال ��ى خ �ل��ل كبير‬ ‫في االدارة الجامعية‪ ،‬وم��ع مصادرة‬ ‫شطر واسع من الصالحيات االدارية‬ ‫والمالية واالكاديمية طوال عقدين‪،‬‬ ‫كان القرار بالتعطيل اإلثنين رفضا‬ ‫لسياسة االه �م��ال ال��رس�م��ي ودف��اع��ا‬ ‫عن مصير الجامعة الوطنية"‪.‬‬ ‫وف � � � ��ي ض � � � ��وء اض� � � � � � ��راب راب � �ط � ��ة‬ ‫ال�م�ت�ف��رغ�ي��ن أم ��س وال � ��ذي يستمر‬ ‫اليوم‪ ،‬وتوقفت خالله الدراسة في‬ ‫ال�ج��ام�ع��ة‪ ،‬استقبل رئ�ي��س مجلس‬ ‫ال� ��وزراء ت�م��ام سل��ام عصر ال�ي��وم في‬ ‫السرايا الحكومية وف�دًا من الهيئة‬ ‫التنفيذية للرابطة وت��م البحث في‬ ‫مسألتي التفرغ وتعيين العمداء في‬ ‫الجامعة‪.‬‬

‫(ناصر طرابلسي)‬

‫وق� ��ال رئ �ي��س ال�ه�ي�ئ��ة ال��دك �ت��ور‬ ‫حميد ال�ح�ك��م‪ :‬أك��دن��ا ح��رص�ن��ا على‬ ‫تعيين عمداء أصيلين‪ ،‬وهو مقتنع‬ ‫ك�ل�ي��ًا أن ��ه رب �م��ا أن ب ��اب ال �ف ��رج في‬ ‫الجامعة يجب أن يمر عبر مجلسها‪.‬‬ ‫من هنا كان إصراره الكبير على طرح‬ ‫م��وض��وع تعيين ال�ع�م��داء وتشكيل‬ ‫مجلس الجامعة ليقوم ب��درس كل‬ ‫الملفات ومنها ملف التفرغ ‪ .‬وقد‬ ‫لمسنا منه أيضًا أن ملف التفرغ كان‬ ‫يجب أن يصل ال��ى مجلس ال ��وزراء‬ ‫وفقًا لألصول‪.‬‬ ‫ول �ف��ت ال ��ى أن ال��رئ �ي��س س�ل�ام‪،‬‬ ‫ن ��وه ب� ��دور وزي� ��ر ال�ت��رب�ي��ة وب�ن��زاه�ت��ه‬ ‫وش� �ف ��اف� �ي� �ت ��ه واخ� �ل��اص� � ��ه ورغ �ب� �ت ��ه‬ ‫الصادقة في إق��رار ملفات الجامعة‪،‬‬ ‫ولكن كان هناك التمني لو أن هذا‬ ‫الملف وصل الى مجلس الوزراء كما‬ ‫هي العادة عبر بوابة رئاسة الحكومة‬ ‫وفقًا لألصول وأيضًا أن يوضع على‬ ‫جدول أعمال مجلس ال��وزراء‪ ،‬ونحن‬

‫أي�ض��ًا كنا نتمنى ل��و أن��ه سلك هذا‬ ‫ال �ط��ري��ق ل �ك ��ان ج �ن �ب��ه ال �ك �ث �ي��ر من‬ ‫المفاجآت التي حصلت في مجلس‬ ‫الوزراء ‪.‬‬ ‫وزار وف� ��د ال ��راب� �ط ��ة اي� �ض ��ا وزي ��ر‬ ‫التربية الياس بو صعب‪ ،‬وقال حكم‬ ‫ب�ع��د ال�ل�ق��اء‪ ،‬ان ال��وف��د ل�م��س وج��ود‬ ‫نقاط مشتركة بين الرئيس سالم‬ ‫وال��وزي��ر ب��و ص�ع��ب‪ ،‬إذ ال م��ان��ع ل��دى‬ ‫وزير التربية من وضع ملفي الجامعة‬ ‫على جدول األعمال مع إص��راره على‬ ‫وضعهما على ج��دول اعمال جلسة‬ ‫واح ��دة وان ي�ك��ون��ا م�ت�لازم�ي��ن‪" .‬م��ن‬ ‫ه�ن��ا ن��رى ب��أن��ه يمكن ال��وص��ول إل��ى‬ ‫ح��ل ي��رض��ي ك��ل األط � ��راف وي��رض��ي‬ ‫أه��ل الجامعة راب�ط��ة وأس��ات��ذة‪ ،‬ألن‬ ‫تشكيل مجلس الجامعة ه��و عامل‬ ‫أس��اس��ي ال ج ��دال ف�ي��ه ف��ي معالجة‬ ‫م �ش �ك�لات �ه��ا‪ .‬ك ��ذل ��ك ف� ��إن إن �ص��اف‬ ‫األساتذة المتعاقدين هو هم كبير‬ ‫لدينا ألنه لم يعد يجوز السكوت عن‬

‫الوضع الشاذ والمأسوي ‪ ،‬كذلك لم‬ ‫يعد جائزًا ان تتضخم الشواغر في‬ ‫الجامعة اللبنانية وأن تتم معالجتها‬ ‫من طريق التعاقد‪.‬‬ ‫واس �ت �غ��رب ح�ك��م دخ ��ول النائب‬ ‫العام المالي على خط التفرغ وطلبه‬ ‫درس الملفات ‪ ،‬ونحن نعتبر أن هذا‬ ‫الملف ه��و اك��ادي�م��ي اداري بامتياز‬ ‫وكل ما يتعلق بأعبائه المالية يجب‬ ‫أن يتابع بين ادارة الجامعة ووزيري‬ ‫التربية والمال‪.‬‬ ‫ون �ف ��ذ األس� ��ات� ��ذة ال �م �ت �ع��اق��دون‬ ‫أالسبت اعتصاما في ساحة رياض‬ ‫ال�ص�ل��ح م�ق��اب��ل ال�س��راي��ا الحكومية‪،‬‬ ‫اح �ت �ج ��اج ��ا ع �ل ��ى ع � ��دم إق� � � ��رار م�ل��ف‬ ‫ال �ت �ف��رغ ف��ي ج�ل�س��ة م�ج�ل��س ال� ��وزراء‬ ‫األخ �ي��رة‪ .‬وأل�ق�ي��ت خ�ل�ال االع�ت�ص��ام‬ ‫كلمات أك��دت أن اإلض��راب مفتوح‬ ‫"حتى التفرغ"‪ .‬وكان عمداء كليات‬ ‫الجامعة اللبنانية استنكروا خالل‬ ‫اجتماع ف��ي مبنى اإلدارة المركزية‬ ‫تجاهل مجلس ال� ��وزراء لمطالبهم‪،‬‬ ‫وقدروا في بيان صدر "ألهل الجامعة‬ ‫ك��اف��ة‪ ،‬الوقفة التضامنية الشاملة‬ ‫ح �ف��اظ��ا ع �ل��ى ج��ام�ع�ت�ه��م ال��وط�ن�ي��ة‪،‬‬ ‫وصونا لدورها ولحقوقها ودفاعا عن‬ ‫وجودها"‪.‬‬ ‫واستنكروا "الموقف المستهجن‬ ‫ل�م�ج�ل��س ال� � ��وزراء ب�ت�ج��اه�ل��ه مطالب‬ ‫وح � �ق� ��وق ال� �ج ��ام� �ع ��ة وأس ��ات ��ذت� �ه ��ا‪.‬‬ ‫ودعوته إلقرار ملف تفرغ األساتذة‬ ‫المتعاقدين المستوفين ال�ش��روط‬ ‫األك��ادي�م�ي��ة وف��ق ح��اج��ات الجامعة‬ ‫وتعيين عمداء للوحدات الجامعية"‪.‬‬ ‫وأعلنت رابطة المتفرغين‪ ،‬انها ما‬ ‫لم تلمس أي تقدم في الملفين في‬ ‫اإليام القليلة المقبلة ستضطر إلى‬ ‫إعالن خطوات تصعيدية اعتبارًا من‬ ‫مطلع األسبوع المقبل‪.‬‬

‫ما ال ُيقال عن ملف التفرغ يف الجامعة اللبنانية‬ ‫موريس متّ ى‬

‫ف��ي آخ ��ر ج�ل�س��ة ل�م�ج�ل��س ال� ��وزراء‬ ‫ترأسها الرئيس ميشال سليمان‪،‬‬ ‫طرح ملف تعيين عمداء باالصالة‬ ‫ل�ل�ج��ام�ع��ة ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة وم �ل��ف ت�ف��رغ‬ ‫المتعاقدين في الساعة من خارج‬ ‫ج��دول االع�م��ال‪ .‬إال أن ملف تفرغ‬ ‫ال �م �ت �ع��اق��دي��ن ك� ��ان م �ح��ور خ�لاف‬ ‫بين وزي��ر التربية ورئيس مجلس‬ ‫الوزراء‪ ،‬بحسب ما علمت "النهار"‪.‬‬ ‫فما هي خفايا هذا الملف؟‬ ‫ف��ي ‪ 5‬أي ��ار ‪ 2008‬ق��ام مجلس‬ ‫ال � ��وزراء ب��اص��دار ق ��رار ت �ف��رغ ‪670‬‬ ‫م�ت�ع��اق��دا ف��ي ال�ج��ام�ع��ة اللبنانية‪.‬‬ ‫وق��د ك��ان أس ��اس رات ��ب االس �ت��اذ‬ ‫ال � �ج � ��ام� � �ع � ��ي ف � � ��ي ذل � � � ��ك ال � ��وق � ��ت‬ ‫‪1,800,000‬ل� � � � � �ي � � � � ��رة‪ ،‬وي �س �ت �ف �ي��د‬ ‫االس � �ت� ��اذ ال �ج��ام �ع��ي م ��ن خ��دم��ات‬ ‫صندوق تعاضد أساتذة الجامعة‬ ‫اللبنانية‪ .‬ونتجت من هذا التفرغ‬ ‫كلفة على خزينة الدولة توازي ‪20‬‬ ‫مليار ل�ي��رة‪ .‬لكن ه��ذا ال�ح�س��اب ال‬ ‫يأخذ ف��ي االعتبار ال��درج��ات التي‬ ‫يستفيد منها االس �ت��اذ الجامعي‬ ‫نتيجة تصنيف شهادته الجامعية‬ ‫ونتيجة سنوات الخدمة كمتعاقد‬ ‫ب��ال �س��اع��ة وخ �ب ��رت ��ه ف ��ي ال�ت�ع�ل�ي��م‬ ‫بجامعات أخرى‪.‬‬ ‫اليوم‪ ،‬يطالب متعاقدو الجامعة‬ ‫اللبنانية ب��اق��رار ت�ف��رغ�ه��م‪ ،‬ووف��ق‬ ‫الالئحة التي وصلت الى الوزير بلغ‬ ‫ع��دد االس��ات��ذة ال ��واردة أسماؤهم‬ ‫ل� �ل� �ت� �ف ��رغ ن � �ح ��و ‪ 1000‬اس � �ت� ��اذ‪.‬‬ ‫وب��ات �ب��اع ال �م �ب��دأ ال�ح�س��اب��ي أع�ل�اه‪،‬‬ ‫ومع االخ��ذ في االعتبار أن أساس‬ ‫رات � ��ب االس� �ت ��اذ ال �ج��ام �ع��ي أص �ب��ح‬ ‫‪ 3,400,000‬ليرة‪ ،‬نرى أن الكلفة‬ ‫االجمالية على خزينة الدولة هي‬ ‫ب�ح��دود ال �ـ‪ 45‬مليار ليرة م��ن دون‬ ‫احتساب االعباء االجتماعية!‬ ‫هل تحتاج الجامعة اللبناني��‬ ‫الى ‪ 1000‬أستاذ؟‬

‫بحسب المعلومات التي حصلت‬

‫عليها "النهار"‪ ،‬فان ضمن الـ‪1000‬‬ ‫اسم المطروحة في الالئحة هناك‬ ‫‪ 200‬استاذ ال يستوفون الشروط‪،‬‬ ‫وه � � ��ذا ف� ��ي ذات � � ��ه خ� � ��رق ل �ق��ان��ون‬ ‫الجامعة اللبنانية‪.‬‬ ‫ول�ل�اش��ارة‪ ،‬ه�ن��ال��ك م�ب��دأ تتبعه‬ ‫الجامعة اللبنانية وينص على ان‬ ‫كل من له عقد تعاقد فيها‪ ،‬يجب‬ ‫ان يتم تفرغه‪ .‬هذا المبدأ يعني انه‬ ‫كل ‪ 6‬الى ‪ 8‬سنوات سيتم اقرار‬ ‫ت �ف��رغ ع��دد م��ن االس ��ات ��ذة‪ .‬وعلى‬ ‫ه ��ذا ال �م �ع��دل‪ ،‬وف ��ي خ�ل�ال ث�لاث��ة‬ ‫ع� �ق ��ود‪ ،‬س �ي��زي��د ع� ��دد االس ��ات ��ذة‬ ‫المتفرغين عن العدد الحالي البالغ‬ ‫‪ 1200‬استاذ (منهم ‪ 700‬بالتفرغ‬ ‫والباقي بالمالك)‪.‬‬ ‫وب � �ح � �س ��ب ت � �ص ��ري � �ح ��ات وزي � ��ر‬ ‫التربية‪ ،‬فان عدد المتعاقدين هو‬ ‫‪ %75‬م��ن مجمل ع��دد االس��ات��ذة‬ ‫ب �ي �ن �م��ا ي �ب �ل��غ ع� � ��دد ال �م �ت �ف��رغ �ي��ن‬ ‫‪ ،%25‬وهذا العدد غير دقيق من‬ ‫ناحية انه اذا كان عدد المتفرغين‬ ‫(‪ )700‬يشكل ‪ %25‬م��ن ال�ع��دد‬ ‫االج�م��ال��ي‪ ،‬ف�ه��ذا يعني ان العدد‬ ‫االج �م��ال��ي ل�لاس��ات��ذة ه��و ‪.2800‬‬ ‫واذا ما حسمنا من هذا الرقم ‪،700‬‬ ‫أي عدد االساتذة المتفرغين‪ ،‬فان‬ ‫ع ��دد االس ��ات ��ذة ال�م�ت�ع��اق��دي��ن هو‬ ‫‪ .2100‬إال أنه وبحسب المعلومات‬ ‫ف� ��ان ال �ع �ق��ود ه ��ي ل � � �ـ‪ 800‬اس �ت��اذ‬ ‫فقط‪.‬‬ ‫مقاربة مع الجامعات‬ ‫العالمية‬

‫ف��ي ك��ل ج��ام�ع��ات ال�ع��ال��م يعتبر‬ ‫الجهاز التعليمي جهازا ناضجا‪ ،‬أي‬ ‫بمعنى أن ع��دد االس��ات��ذة يسمح‬ ‫ب �ت �غ �ط �ي��ة ال � � � � ��دروس ف � ��ي ش �ك��ل‬ ‫مقبول‪ .‬وتبقى الحاجة م�ح��دودة‬ ‫ح �ي ��ال ح ��اج ��ة ال �ج��ام �ع��ة ال� ��ى م��لء‬ ‫مكان شاغر (بلوغ سن التقاعد)‪،‬‬ ‫ف ��ي وق ��ت ت�ب�ق��ي ال �ج��ام �ع��ة قسما‬ ‫مهما من المناصب لعقود بالساعة‬ ‫او سنوية تسمح بتبادل الخبرات‬ ‫وغيرها‪.‬‬

‫كيف سيتم تمويل تفرغ‬ ‫‪ 1000‬أستاذ؟‬

‫ه ��ذا ال �س��ؤال ي�ع�ي��د ال ��ى االذه ��ان‬ ‫مشكلة سلسلة ال��رت��ب وال ��روات ��ب‪.‬‬ ‫واذا ك ��ان ال��دس �ت��ور ال ي �ن��ص على‬ ‫تمويل بند بالتحديد في الموازنة‪،‬إال‬ ‫أن مشكلة ال�ت�م��وي��ل م�ط��روح��ة هنا‬ ‫وبخاصة أن مبلغا يفوق ال�ـ‪ 45‬مليار‬ ‫ليرة لبنانية سنويا ل �ـ‪ 1000‬شخص‬ ‫ي�ج��ب م�ق��ارن�ت��ه بمبلغ ‪ 1690‬مليار‬ ‫لـ‪ 250,000‬شخص في القطاع العام‬ ‫س�ي�س�ت�ف�ي��دون م��ن س�ل�س�ل��ة ال��رت��ب‬ ‫والرواتب‪.‬‬ ‫م ��ن ك ��ل م ��ا س �ب ��ق‪ ،‬ن�س�ت�ن�ت��ج ان‬ ‫م �ن �ه �ج �ي��ة إث � �ق� ��ال خ ��زي� �ن ��ة ال� ��دول� ��ة‬ ‫بالتوظيف في القطاع العام‪ ،‬هي غير‬ ‫صحية للمالية العامة وستؤدي الى‬ ‫زيادة الدين العام‪ ،‬وكل ما يتبعه من‬ ‫عواقب كخفض التصنيف االئتماني‬ ‫وبالتالي زيادة خدمة الدين العام‪.‬‬ ‫لماذا تعطيل االعمال‬ ‫الجامعية؟‬

‫وب �ح �س��ب م �ع �ل��وم��ات "ال �ن �ه ��ار"‪،‬‬ ‫ف ��ان رئ �ي��س ال�ج��ام�ع��ة ي�س�ع��ى منذ‬ ‫ت�ب��وؤ س��دة ال��رئ��اس��ة ال��ى استعادة‬ ‫ق ��رار ال�ج��ام�ع��ة ع�ب��ر تعيين مجلس‬ ‫ال �ع �م��داء‪ ،‬وم��ا دع��وت��ه ال��ى تعطيل‬ ‫االع � �م ��ال ال �ج��ام �ع �ي��ة ي� ��وم االث �ن �ي��ن‬ ‫ال �م��اض��ي إال وس �ي �ل��ة ض �غ��ط ع�ل��ى‬ ‫الطبقة السياسية لتعيين عمداء‬ ‫أصيلين‪ .‬وبذلك‪ ،‬يتخلص رئيس‬ ‫الجامعة م��ن هيمنة وزي��ر الوصاية‬ ‫ال� �ح ��ال ��ي وال� � � ��ذي وف � ��ق م �ع �ل��وم��ات‬ ‫"النهار"‪ ،‬ال تربطه به عالقة جيدة‪.‬‬ ‫ه ��ذا ك�ل��ه ي��وص�ل�ن��ا ال ��ى النتيجة‬ ‫المحزنة وه��ي ان السياسة دخلت‬ ‫ال��ى صميم ه��ذا الصرح االكاديمي‬ ‫ال � �ع� ��ري� ��ق وأص� � �ب � ��ح م� �ع ��ه ت �ط �ب �ي��ق‬ ‫ال� �ق ��وان� �ي ��ن اس �ت �ن �س��اب �ي��ا وال دور‬ ‫ل�لاس �ت��رات �ي �ج �ي��ة االك ��ادي �م �ي ��ة ف��ي‬ ‫ت��وج�ي��ه س�ي��اس��ة ال�ت��وظ�ي��ف وغ�ي��ره‬ ‫من االمور التشغيلية‪.‬‬ ‫‪maurice.matta@annahar.com.lb‬‬

‫وزير البيئة يرفض التسييس‬ ‫وقطف املكاسب يف ملف متعاقدي الجامعة‬ ‫اكد وزير البيئة محمد المشنوق‬ ‫ف��ي تصريح ال �ي��وم‪ ،‬ان��ه "ال يجوز‬ ‫اطالقا أن يتحول ملف األساتذة‬ ‫المتعاقدين في الجامعة اللبنانية‬ ‫ال ��ى م��ا وص ��ل ال �ي��ه م��ن تسييس‬ ‫وم��ن م�ح��اوالت لقطف المكاسب‬ ‫م� ��ن ه �ن ��ا وه� � �ن � ��اك"‪ ،‬وق � � ��ال‪" :‬إن‬ ‫م��وض��وع ال�ج��ام�ع��ة ال��وط�ن�ي��ة ال�ت��ي‬ ‫نريد أن يكون لها مجلس وعمداء‬ ‫واس� ��ات� ��ذة م �ت �ف��رغ��ون‪ ،‬ي �ج��ب أن‬ ‫يكون في إطار وطني وليس كما‬ ‫كان اليوم (أمس) في المؤتمرات‬ ‫ال� �ص� �ح ��اف� �ي ��ة وف � � ��ي ال� �ت� �ص ��اري ��ح‬ ‫النارية‪ .‬لقد جاء على لسان وزير‬ ‫التربية أنه كان لديه ‪ 3‬خيارات‬ ‫في ملف المتفرغين‪ :‬األول يعود‬ ‫ل�ل��وزي��ر ال�س��اب��ق وال �ث��ان��ي لرئيس‬ ‫ال�ج��ام�ع��ة وال �ث��ال��ث ل �ل��وزي��ر‪ ،‬وف�ي��ه‬ ‫إضافة ألسماء اساتذة مظلومين‬ ‫من أصحاب الحق"‪.‬‬ ‫اض � � ��اف‪" :‬إن ه � ��ذه االش � � ��ارات‬ ‫ت ��ؤك ��د أن م ��ا ح � ��اول ال� ��وزي� ��ر أب��و‬ ‫صعب طرحه على مجلس ال��وزراء‬ ‫ل � ��م ي� �ك ��ن م� �ل� �ف ��ا م� �ت� �ك ��ام�ل�ا وف ��ق‬ ‫األص� � ��ول‪ ،‬ول ��م ي �ك��ن ب��اس�ت�ط��اع��ة‬ ‫م�ج�ل��س ال � ��وزراء أن ي �ع��رف م��ا إذا‬ ‫كانت أسماء المظلومين هي التي‬ ‫تشكل الفارق‪ ،‬وبين ما طرح على‬

‫البعض من أسماء كانت بحدود‬ ‫‪ 600‬اسم‪ ،‬فباتت في ملف الوزير‬ ‫ت�ن��اه��ز األل ��ف‪ .‬ول�ع��ل ه��ذا م��ا ك��ان‬ ‫وراء ما أشار اليه رئيس الحكومة‬ ‫ف��ي الجلسة‪ ،‬عندما أك��د ض��رورة‬ ‫إق � � ��رار اس � �م� ��اء م �ج �ل��س ال �ج��ام �ع��ة‬ ‫وال �ع �م��داء ك�م�ل��ف م�س�ت�ق��ل‪ ،‬على‬ ‫أن يكون اآلخ��ر بين أي��دي هؤالء‬ ‫ل�ت�ق��دي��م الئ�ح��ة ب��ال��ذي��ن تؤهلهم‬ ‫شهاداتهم وسجلهم في الجامعة‬ ‫وعدد ساعات التعليم للتفرغ"‪ .‬‬

‫وخ �ت��م ال �م �ش �ن��وق‪" :‬ال اع�ت�ق��د‬ ‫ان اح� � �دًا ي �س �ت �ط �ي��ع ان ي�ه�م��س‬ ‫في اذن الرئيس تمام س�لام كي‬ ‫يرفض اق��رار الملف‪ ،‬الن م��ا قاله‬ ‫لم يتناول اي اسماء ولكنه تناول‬ ‫طريقة طرح ملف التفرغ من دون‬ ‫اس �ت �ك �م��ال ع �ن��اص��ره االس��اس �ي��ة‬ ‫ل � �ج � �ه ��ة ال � �م � �ع� ��اي � �ي� ��ر وال � � �ش� � ��روط‬ ‫الجامعية واالك�لاف المالية‪ ،‬التي‬ ‫ل��م ي�ك��ن اي م��ن ال ��وزراء ع�ل��ى علم‬ ‫بها"‪.‬‬


‫مدنيات‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫وسام للمعماري أنطوان لحود تقدير ًا ألعماله‬ ‫هندس القصر الجمهوري بتصميم تراثي ثقايف‬

‫قاعة استقبال الوفود في القصر مزخرفة بتصميم لحود‪.‬‬

‫رلى معوض‬

‫عندما يعبق الحاضر بجمال الماضي‬ ‫وحنينه‪ ،‬يتصالحان مع مجموعة من‬ ‫التحف الفنية التي تبقى شاهدة‬ ‫على عصرها منسجمة مع محيطها‪،‬‬ ‫م �ت �ع��ة ل �ل �ع �ي��ن وال� �ن� �ف ��س‪ .‬ه� ��ذا ه��و‬ ‫الشعور الذي يتركه ديكور القصر‬ ‫ال�ج�م�ه��وري ف��ي ب�ع�ب��دا ب�ع��دم��ا م� ّ�رت‬ ‫عليه بصمات المهندس المعماري‬ ‫ال� �م� �ت� �خ� �ص ��ص ب� �ت ��رم� �ي ��م األم� ��اك� ��ن‬ ‫ال�ق��دي�م��ة وال�ت��راث�ي��ة أن �ط��وان لحود‬ ‫ل �ح��ود‪ .‬ولمجمل أع�م��ال��ه وإن�ج��ازات��ه‬ ‫خ�لال العهد‪ ،‬ولمساته الهندسية‬ ‫ف ��ي ح� ��رم ال �ق �ص��ر وح ��دائ �ق ��ه وف��ي‬ ‫لبنان عمومًا وعمشيت خصوصًا‪،‬‬ ‫وسام األرز الوطني من رتبة فارس‪.‬‬ ‫غ��ادر رئيس الجمهورية العماد‬ ‫ميشال سليمان قصر بعبدا تاركًا‬ ‫وراءه متحفًا تتالقى فيه الحضارات‬ ‫والتحف الفنية التي تختصر قيمًا‬ ‫ثقافية‪ ،‬وقصص حضارات وتراث‬ ‫غ�ن��ي‪ .‬ال�ق�ص��ر ب�ن��اه ال��رئ�ي��س ش��ارل‬ ‫ال�ح�ل��و ف��ي أوائ� ��ل ال�س�ب�ع�ي�ن��ات من‬ ‫القرن الماضي وهندسه المهندس‬ ‫ال �م �ع �م��اري ب �ي��ار ن�ع�م��ه‪ ،‬أع �ط��اه في‬ ‫التصميم طابعًا هندسيًا معاصرًا‬ ‫يتالءم ومحيطه اللبناني الشرقي‪،‬‬ ‫وق��د م� ّ�ر عليه ال�ع��دي��د م��ن ال�ح��روب‬ ‫التي استدعت ترميمه م��رات عدة‬ ‫آخ��ره��ا ب�ع��د االج�ت�ي��اح ال �س��وري في‬ ‫عام ‪.1990‬‬ ‫وباإلضافة ال��ى قيمته المعنوية‬ ‫ك�م�ق��ر ل �ل��رئ��اس��ة األول� � ��ى‪ ،‬ي�ح�ت��وي‬ ‫ال� �ق� �ص ��ر ع� �ل ��ى م� � ��وج� � ��ودات ف �ن �ي��ة‬ ‫ق�ي�م�ت�ه��ا ال�ث�ق��اف�ي��ة م�ه�م��ة بعضها‬ ‫إع� � � ��ارة م� ��ن وزارة ال� �ث� �ق ��اف ��ة‪ ،‬ال ��ى‬ ‫ل��وح��ات ومنحوتات ألب��رز الفنانين‬ ‫ال�ل�ب�ن��ان�ي�ي��ن‪ ،‬ال��ى ب�ع��ض التماثيل‬

‫ً‬ ‫متسلما الوسام من الرئيس سليمان‪.‬‬ ‫المعماري لحود‬

‫من المتحف الوطني‪ ،‬والفسيفساء‬ ‫والفخاريات التي أع��اد المهندس‬ ‫ل �ح��ود م��وض�ع�ت�ه��ا ك��ي ت�ن�س�ج��م مع‬ ‫م�ح�ي�ط�ه��ا ال �ج ��دي ��د‪ ،‬م��زي �ن��ًا ح��ول�ه��ا‬ ‫بالسجاد الجميل والفرش المميز‪،‬‬ ‫وقاعات مفتوحة أمام الزوار‪.‬‬ ‫المهندس لحود أستاذ محاضر‬ ‫ف��ي ال�ج��ام�ع��ة ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة األم�ي��رك�ي��ة‬ ‫‪ LAU‬وعضو علمي في مركز التراث‬ ‫اللبناني وهو متخصص في الترميم‬ ‫والتراث وله منشورات عديدة في‬ ‫ه� ��ذا االخ� �ت� �ص ��اص‪ .‬رم� ��م م �ش��اري��ع‬ ‫عدة منها كنائس ومنازل وقصور‬ ‫وشارك في نشاطات محلية ودولية‬ ‫ف��ي م �ح��ور ال �ت��راث آخ��ره��ا ك ��ان في‬ ‫جامعة ‪ LAU‬وبلدية جبيل‪.‬‬ ‫ومن أبرز ما قام به من أعمال في‬ ‫القصر الجمهوري تصميم كنيسة‬ ‫م��ار ش��رب��ل ال�ت��ي ش� ّ�ي��دت خصيصًا‬ ‫ل � ��زي � ��ارة ال� �ب ��اب ��ا ب �ي �ن �ي��دس �ك �ت��وس‬ ‫السادس عشر الى لبنان في أيلول‬ ‫��� 2013‬ب�ي��ن ارزات ال�ق�ص��ر‪ ،‬أراده ��ا‬ ‫شفافة وكأن شجرات األرز تشارك‬ ‫الحاضرين الصالة‪.‬‬ ‫ك � ��ذل � ��ك ّرم� � � � ��م ال � � �ب� � ��اب رق� � � ��م ‪6‬‬

‫وه� ��و ال �م��دخ��ل األس ��اس ��ي للقصر‬ ‫ال �ج �م �ه��وري ال � ��ذي ش� ّ�ي��د ب�ط��ري�ق��ة‬ ‫ح ��دي� �ث ��ة م� �ع ��اص ��رة م �ن �س �ج �م��ة م��ع‬ ‫ط��اب��ع ال�ق�ص��ر وه��وي �ت��ه ال�ع�م��ران�ي��ة‪،‬‬ ‫وم �س �ت �ع �م� ًلا ال� �م ��واد ال�م�س�ت�خ��دم��ة‬ ‫ع �ي �ن �ه��ا‪ ،‬وه � ��ي ت � �ع� � ّ�رف ع� ��ن ه��وي��ة‬ ‫ال �ق �ص��ر‪ ،‬ب��االض��اف��ة ال ��ى التقنيات‬ ‫الحديثة التي يعمل بها‪.‬‬ ‫ك� �م ��ا ع� �م ��ل ل � �ح� ��ود ب� �ط� �ل ��ب م��ن‬ ‫الرئيس سليمان والسيدة األول��ى‬ ‫وفاء على إضافة قيمة ثقافية على‬ ‫م �ق��ام ال �ق �ص��ر ال �ج �م �ه��وري‪ ،‬وذل ��ك‬ ‫م��ن خ�ل�ال م ��زج ب�ع��ض ال�م�ن�ح��وت��ات‬ ‫للفنانين‪ :‬فهناك منحوتات حديثة‬ ‫م ��ن ال �ن �ح��ات �ي��ن م �ي �ش��ال ب�ص�ب��وص‬ ‫وب� � �ي � ��ار ك � � ��رم ت� �ق ��اب ��ل م �ن �ح ��وت ��ات‬ ‫م ��ن ال �ع �ه��د ال �ي��ون��ان��ي وال ��روم ��ان ��ي‬ ‫ت �ح��اك �ي �ه��ا ض �م��ن واح � � ��ات ال�ق�ص��ر‬ ‫ال��داخ�ل�ي��ة وال�خ��ارج�ي��ة وم�س��اح��ات��ه‪،‬‬ ‫ال� ��ى ال �ف �س �ي �ف �س��اء وال �م �ت �ح �ج��رات‪،‬‬ ‫ك �ل �ه��ا م ��ع ب�ع�ض�ه��ا أت� ��ت ك�م�ح��اول��ة‬ ‫ل �ت �ح��وي��ل ال �ق �ص��ر ال �ج �م �ه��وري ال��ى‬ ‫متحف لبناني الهوية غني بالتراث‬ ‫والذاكرة‪ ،‬يهدف الى إكمال مسيرة‬ ‫القديم م��ن خ�لال تالقيه بالجديد‬

‫ليتكامال‪.‬‬ ‫"لست هنا ّ‬ ‫ألغير هوية القصر"‪،‬‬ ‫يقول لحود‪ ،‬وأول مشروع كان في‬ ‫الغرفة األساسية في صالة السفراء‬ ‫حيث يستقبل الرئيس الضيوف‬ ‫وضعنا ت�م�ث� ً‬ ‫�اال روم��ان�ي��ًا يتناغم مع‬ ‫ت �م �ث��ال ل �ب �ي��ار ك� ��رم‪ ،‬وال �ف �ك��رة هي‬ ‫أن الحياة تستمر ول�ك��ن ال ننسى‬ ‫ال� �م ��اض ��ي‪ ،‬ث ��م وض �ع �ن��ا ك ��ل ص��ور‬ ‫الرؤساء السابقين منذ االستقالل‬ ‫ض� �م ��ن إط � � ��ار ج� ��دي� ��د‪ ،‬وف � ��ي إط� ��ار‬ ‫ك��ل رئ�ي��س ت�ح��وط��ه ال�ط��واب��ع التي‬ ‫صدرت خالل عهده‪ ،‬لكن واجهتنا‬ ‫م �ش �ك �ل��ة أن ال ط� ��اب� ��ع ف � ��ي ع �ه��د‬ ‫الرئيس سليمان فرنجية‪ ،‬فطلب‬ ‫ال ��رئ� �ي ��س م� ��ن وزارة االت � �ص� ��االت‬ ‫والبريد إص��دار طابع عليه صورته‪،‬‬ ‫بإذن من أهل الرئيس وعائلته كي‬ ‫ال يكون المشروع ناقصًا‪ .‬وفي كل‬ ‫زاوي ��ة ح�ص��ل تغيير م��ا‪ ،‬ف��ي غرفة‬ ‫االعالم تم وضع الرأسين الرخاميين‬ ‫اللذين كانا موجودين في القصر‬ ‫على خلفية منصة االع�لام "لنبقى‬ ‫م �ح��اط �ي��ن ب��ال �ت��اري��خ وال� �ح� �ض ��ارات‬ ‫ال�س��اب�ق��ة وأج��وائ �ه��ا ال �ت��راث �ي��ة‪ ،‬من‬ ‫خالل رسالة ثقافية ينقلها االعالم‬ ‫المحلي واالج�ن�ب��ي تحديدًا وال��ذي‬ ‫ينقل الى جانب االخبار السياسية‪،‬‬ ‫صورتنا الى الخارج"‪.‬‬ ‫ومن أجمل ما في القصر حدائقه‪،‬‬ ‫ف�ك��ل رئ �ي��س دول ��ة زار ل�ب�ن��ان زرع‬ ‫ارزة ع�ل��ى اس �م��ه‪ ،‬وأول� ��ى ال��رئ�ي��س‬ ‫سليمان اهتمامًا خاصًا بالحدائق‪،‬‬ ‫كما أض��اف إليها المهندس لحود‬ ‫بعض اللمسات المرهفة النضرة‪،‬‬ ‫ال� �ت ��ي ت� �ض ��ع ح �ك��اي �ت �ن��ا ف� ��ي إط� ��ار‬ ‫طبيعي خالب‪.‬‬ ‫‪roula.mouawad@annahar.com.lb‬‬

‫اليسوعية"‬ ‫نشاطات فنية وثقافية يف النسخة الثالثة ملهرجان "درج‬ ‫ّ‬ ‫أط � �ل � �ق ��ت ال� �ن� �س� �خ ��ة ال � �ث� ��ال � �ث� ��ة م��ن‬ ‫ّ‬ ‫اليسوعية"‬ ‫المهرجان الثقافي "درج‬ ‫ف ��ي ح� ��رم االب �ت �ك ��ار وال ��ري ��اض ��ة ف��ي‬ ‫ج��ام �ع��ة ال �ق� ّ�دي��س ي ��وس ��ف‪ ،‬ط��ري��ق‬ ‫ال� �ش ��ام‪ .‬وال �م �ه��رج��ان ب� ��دأ االث �ن �ي��ن‬ ‫وي� �س� �ت� �م ��ر إل � � ��ى ال � � �ي� � ��وم‪ ،‬وي � �ق � � ّ�دم‬ ‫ّ‬ ‫الرياضية‬ ‫مجموعة م��ن ال�ن�ش��اط��ات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫والفنية‪ ،‬وهو من تنظيم‬ ‫والثقافية‬ ‫ّ‬ ‫دائ� ��رة ال�ح�ي��اة ال�ط��ال�ب��ي��ة واالن��دم��اج‬ ‫ال�م�ه�ن� ّ�ي ف��ي ال�ج��ام�ع��ة‪ ،‬وف ��ي رع��اي��ة‬ ‫�راع‬ ‫وزارة الثقافة وبنك بيبلوس ك� ٍ‬ ‫أساسي‪.‬‬ ‫وق ��ال ال�ط��ال��ب ف��ي ك�ل� ّ�ي��ة ال�ع�ل��وم‬ ‫االق � � �ت � � �ص� � � ّ‬ ‫�ادي� � ��ة وع� � �ض � ��و ال �ل �ج �ن ��ة‬ ‫ال �ت �ن �ظ �ي �م � ّ�ي ��ة ل� �ل� �م� �ه ��رج ��ان ع �ب��ده‬ ‫ي��ون��س‪ ،‬ان ال�ل�ق��اء يتسم بالحيوية‬ ‫وال��رؤي��ة خ�ص��وص��ًا ب��األم��ل‪ ،‬إذ أت��اح‬ ‫لنا أن نعيش أوقاتًا مميزة‪ ،‬وجمعنا‬ ‫ن �ح��ن ط �ل�اب ال �ك �ل� ّ�ي��ات وال �م �ن��اط��ق‬ ‫المختلفة"‪.‬‬ ‫واعتبر أمين س� ّ�ر الجامعة ومدير‬

‫‪9‬‬

‫طالب خالل االحتفال في مهرجان "درج اليسوعية"‪.‬‬

‫دائ� ��رة ال�ح�ي��اة ال�ط��ال�ب� ّ�ي��ة واالن��دم��اج‬ ‫ال �م �ه �ن��ي ف � � ��ؤاد م � � � ��ارون أن "درج‬ ‫ّ‬ ‫اليسوعية" هو نشاط مرصود للفن‬ ‫والثقافة والرياضة‪.‬‬ ‫وأع ��رب رئ�ي��س جامعة ّ‬ ‫القديس‬ ‫ي ��وس ��ف ال� �ب ��روف� �س ��ور االب س�ل�ي��م‬ ‫ّ‬ ‫دك� � ��اش ع ��ن س �ع��ادت��ه ً‬ ‫"أوال‪ ،‬ألن‬

‫المهرجان هو في رعاية الوزير روني‬ ‫ع��ري�ج��ي ال� ��ذي ي�ن�ت�م��ي إل ��ى ق��دام��ى‬ ‫جامعتنا األم‪ ،‬والذي يطبع ببصمته‬ ‫ّ‬ ‫الثقافية في لبنان‪.‬‬ ‫حاليًا السياسة‬ ‫ث��ان �ي��ًا أن ��ا س�ع�ي��د ل�م�ن��اس�ب��ة ص��دور‬ ‫ّ‬ ‫مجلة ّ‬ ‫ونتمنى‬ ‫الطالب ‪،Campus-J‬‬ ‫أسبوعية‪ ،‬ولم ال ّ‬ ‫ّ‬ ‫يومية؟‬ ‫أن تصبح‬ ‫ّ‬ ‫وثالثًا ألن "درج اليسوعية" يستمر‬ ‫ويتجدد ويعطي ص��ورة جميلة عن‬ ‫الجامعة التي تعشق تاريخها لكنها‬ ‫ل�ي�س��ت ب�م�ت�ح��ف‪ ،‬ب��ل ج��ام�ع��ة ش��اب��ة‬ ‫ّ‬ ‫وديناميكية"‪.‬‬ ‫وش � �ك� ��ر وزي� � � ��ر ال� �ث� �ق ��اف ��ة رون � ��ي‬ ‫ع��ري �ج��ي ال � �ط �ل ّ�اب ال ��ذي ��ن "ل�ل�س�ن��ة‬ ‫الثالثة تواليًا يتشاركون مواهبهم‬ ‫ويعطون من وقتهم من أجل إنجاح‬ ‫ه��ذا ال �ح��دث"‪ .‬ث��م أش ��ار إل��ى ال��دور‬ ‫األك��ادي �م��ي األس ��اس ��ي ال� ��ذي أدت��ه‬ ‫"ج�م�ع�ي��ة رف� ��اق ي �س��وع" ف��ي ل�ب�ن��ان‬ ‫منذ ‪ 130‬ع� ً�ام��ا‪ ،‬على ال��رغ��م م��ن كل‬ ‫ال �ص �ع ��وب ��ات‪ .‬وت ��وق ��ف أخ � �ي � ً�را ع�ن��د‬ ‫رم��زي��ة ال� ��درج وه ��و ي�ع�ن��ي "االرت �ق��اء‬

‫وال �ت �ق� ّ�دم ن�ح��و ال�م�ع��رف��ة األس �م��ى"‪.‬‬ ‫ً‬ ‫متوجها إل��ى ال �ط� ّلاب‪" :‬ه��ذا‬ ‫اض��اف‬ ‫هو المعنى ال��ذي أعطيتموه للدرج‬ ‫ع�ب��ر االب�ت�ك��ار واإلن �ت��اج واع�ت�م��ادك��م‬ ‫النهج اإلنساني ونهج لبنان الفخور‬ ‫ّ‬ ‫بهويته التعددية‪ .‬مع األسف‪ ،‬تذكر‬ ‫ً‬ ‫رمزية الدرج أيضا بالسقوط والدمار‬ ‫السهل والسريع الذي ال يترك وراءه‬ ‫غير الفراغ وال�خ��راب‪ .‬أم��ا البناء فهو‬ ‫صعب وب �ط� ّ�يء‪ .‬لقد اختبرتم ذلك‬ ‫وأن �ت ��م ت �ن��ظ �م��ون ال �م �ه��رج��ان‪ .‬غير‬ ‫أن� ��ه ي �ك �ش��ف ل �ك��م م �ع �ن��ى ح�ي��ات�ك��م‬ ‫وي��رف �ع �ك��م إل � ��ى أع� �ل ��ى ال� ��درج� ��ات‪.‬‬ ‫عليكم اآلن ارتقاء هذا ال��درج وأنتم‬ ‫تحاولون البناء واالبتكار"‪.‬‬ ‫أم ��ا م��دي��رة دائ � ��رة ال �ت��واص��ل في‬ ‫بنك بيبلوس ندى طويل فشددت‬ ‫على أن "شجر األرز ل��م يعد يغطي‬ ‫ّإال ‪ 0.0002%‬م��ن مساحة لبنان‪.‬‬ ‫يجب علينا أن ن�ت�ح� ّ�رك ون�ض��ع حدًا‬ ‫ل �ه��ذا ال �ت��ده��ور م��ن أج ��ل اس�ت�ع��ادة‬ ‫الرمز الوطني للبنان‪ .‬بنك بيبلوس‬ ‫فخور برؤية ّ‬ ‫طالب جامعة ّ‬ ‫القديس‬ ‫ي��وس��ف متأثرين ب�ه��ذا ال �ن��داء‪ .‬عبر‬ ‫اختيارهم “‪”RememberCedar‬‬ ‫ك�م��وض��وع لنسخة سنة ‪ 2014‬من‬ ‫ّ‬ ‫اليسوعية" ّ‬ ‫ّ‬ ‫الطالب عن‬ ‫يعبر‬ ‫"درج‬ ‫إيمانهم بلبنان والمواهب الموجودة‬ ‫فيه وه��م يساهمون بحماية شجرة‬ ‫األرز"‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وف � � ��ي خ � �ت� ��ام ال � �س � �ه� ��رة‪ ،‬ت �س��ل��م‬ ‫ال �ف��ائ��زون ب�م�س��اب�ق��ة “‪Artist of‬‬ ‫‪ ”the year‬ج ��وائ ��زه ��م م ��ن بنك‬ ‫ب �ي �ب �ل��وس‪ ،‬وك� ��ان ح �ف��ل م��وس�ي�ق� ّ�ي‬ ‫أحياه ن��ادي الموسيقى في جامعة‬ ‫ّ‬ ‫القديس يوسف‪.‬‬

‫األزهري ّقدم كتابه الجديد‪ :‬للقوى السياسية‬ ‫االستقاللية للقيام بإصالحات إنقاذية ومواجهة األخطار‬ ‫لمناسبة إص� ��دار ك�ت��اب��ه ال�ج��دي��د‬ ‫"ال �م �خ ��اط ��ر ال �م��ال �ي��ة ع �ل��ى ل �ب �ن��ان‬ ‫ف��رص ت��دارك�ه��ا ال ت ��زال م�ت��اح��ة"‪،‬‬ ‫اق��ام رئيس مجموعة بنك "لبنان‬ ‫والمهجر" الدكتور نعمان االزهري‬ ‫ورئيسة مجلس إدارة "دار النهار‬ ‫للنشر" شادية تويني حفل غداء‬ ‫ف ��ي ف� �ن ��دق "ف �ي �ن �ي �س �ي��ا"‪ ،‬ق��دم‬ ‫خ�لال��ه ال�ك�ت��اب ال��ذي ي�ض��يء على‬ ‫االخ � �ط� ��ار ال �م��ال �ي��ة ال� �ت ��ي ت�ت�ه��دد‬ ‫لبنان ما لم تتم معالجتها‪ .‬وحضر‬ ‫الحفل الرئيسان‪ ،‬ف��ؤاد السنيورة‬ ‫ونجيب ميقاتي‪ ،‬وح��اك��م مصرف‬ ‫ل� �ب� �ن ��ان ري � � ��اض س�ل�ام ��ة ورئ� �ي ��س‬ ‫جمعية المصارف فرنسوا باسيل‪،‬‬ ‫وشخصيات مصرفية وسياسية‬ ‫وأصدقاء المؤلف‪.‬‬ ‫وألقت تويني كلمة قالت فيها‪:‬‬ ‫"نحتفل اليوم بتجربة جديدة في‬ ‫ع��ال��م ال�ت��أل�ي��ف ال�ن��اب�ع��ة م��ن صميم‬ ‫خ � �ب� ��رة رج� � ��ل ال� � �م � ��ال واالع � � �م � ��ال‪،‬‬ ‫الصديق الدكتور نعمان االزهري‪.‬‬ ‫ك �ت��اب��ه االول "ه� � ��ذه ت �ج��رب �ت��ي"‪،‬‬ ‫تسنى له ان يبصر النور مع غسان‬ ‫تويني عام ‪ ،2008‬ونجح الى حد‬ ‫كبير في نقل "زاد" هذا المصرفي‬ ‫المرموق وس��ره ال��ى العلن‪ ،‬ومعه‪،‬‬ ‫بات الحديث عن المال واالقتصاد‬

‫ً‬ ‫مقدما كتابه‪.‬‬ ‫الدكتور االزهري‬

‫لعبة مشوقة في عالم التأليف"‪.‬‬ ‫أض� ��اف� ��ت‪" :‬ف � ��ي ظ ��ل ال� �ظ ��روف‬ ‫ال ��راه � �ن ��ة وب� �ع ��د رح� �ي ��ل م��ؤس��س‬ ‫ال ��دار ال�ح�ب�ي��ب غ �س��ان‪ ،‬أع�ت�ق��د ان‬ ‫ع��زم��ه على ال�ت�ع��اون معنا يعكس‬ ‫ث�ق�ت��ه واي �م��ان��ه ف��ي ك �ف��اي��ة دارن ��ا‬ ‫ومستقبلها"‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬أشار االزهري الى ان‬ ‫"المصرفيين ال يجيدون عادة فن‬ ‫التأليف والمتابعة ب��ل يتفادون‬ ‫ق � � � ��در االم� � � �ك � � ��ان ال� �ت� �ص ��ري� �ح ��ات‬ ‫الصحافية عمال ب��ال�ق��ول ال�م��أث��ور‪:‬‬

‫"واستعينوا على قضاء حاجاتكم‬ ‫ب ��ال �ك �ت �م ��ان"‪ .‬ام � ��ا ال� � ��ذي دف �ع �ن��ي‬ ‫ال��ى اص ��دار ك�ت��اب��ي‪ ،‬فهو قناعتي‬ ‫المتزايدة ب��أن لبنان يسير حاليا‬ ‫فوق حافة الهاوية على حبل رفيع‬ ‫وطويل من دون شبكة أمان تحميه‬ ‫عبورا نحو النفط الذي سنتأخر ‪-‬‬ ‫ألسباب ال تخفى على احد‪ -‬عشر‬ ‫س�ن��وات ف��ي انتاجه ع��ن اسرائيل‬ ‫ال� �ت ��ي ب ��اش ��رت ب��ال �ض��خ ف ��ي آذار‬ ‫‪ ،2013‬وان ك��ان��ت ف��رص ت��دارك‬ ‫االخطار المالية على لبنان ال تزال‬

‫م�ت��اح��ة ف�ه��ي تضيق وت�ت��آك��ل مع‬ ‫تأخر تطبيق االص�لاح��ات المالية‬ ‫الجذرية‪ .‬ووفق معلوماتي‪ ،‬بعض‬ ‫كبار السياسيين يتحسسون جدا‬ ‫االخ �ط��ار المالية ال��داه�م��ة‪ ،‬ولكن‬ ‫الصعوبة في تكوين اكثرية نيابية‬ ‫ووزاري � ��ة تطبق ه��ذه االص�لاح��ات‬ ‫ولو كانت غير شعبية"‪.‬‬ ‫تابع‪" :‬يخشى أكثر المشرعين‬ ‫م � ��ن ال � �ظ � �ه� ��ور ك� �م ��داف� �ع� �ي ��ن ع��ن‬ ‫"حيتان المال" على رغم ان القطاع‬ ‫ال�م�ص��رف��ي ه��و ال �ش��ري��ان ال�ح�ي��وي‬ ‫االس ��اس ��ي ال� ��ذي ي �م��ول ال�خ��زي�ن��ة‬ ‫اللبنانية‪ ،‬فال تضعفوه فتضعفوا‬ ‫تغذية القطاعين ال�ع��ام والخاص‬ ‫بالسيولة والقروض"‪.‬‬ ‫ورأى أن� � ��ه "ال ي� � � ��زال ل �ل �ق��وى‬ ‫السياسية حيز م��ن االستقاللية‬ ‫ل� �ل� �ق� �ي ��ام ب � ��االص �ل��اح � ��ات ال �م��ال �ي��ة‬ ‫االن � �ق � ��اذي � ��ة‪ ،‬ف � � ��إذا ل� ��م ي� �ك ��ن ف��ي‬ ‫إمكانها تحييد لبنان ع��ن ح��روب‬ ‫وص � ��راع � ��ات ال �م �ن �ط �ق��ة‪ ،‬ف �ل��دي �ه��ا‬ ‫ع�ل��ى االق ��ل‪ ،‬اذا ت��واف�ق��ت‪ ،‬ام�ك��ان‬ ‫معالجة مشكلتي العجز وال��دي��ن‪،‬‬ ‫فال يجوز لها التحجج بأي اعتبار او‬ ‫ظ��رف للتهرب من اتخاذ التدابير‬ ‫ال �ج��ذري��ة واك �ث��ره��ا غ �ي��ر ش�ع�ب�ي��ة‪،‬‬ ‫لتدارك االخطار الداهمة"‪.‬‬

‫مهرجانات البترون أطلقت برامجها لصيف ‪2014‬‬ ‫أوروبيين‬ ‫حفالن غنائيان ومسرحية‪ ...‬بمشاركة فنانين ّ‬ ‫أطلقت لجنة م�ه��رج��ان��ات البترون‬ ‫الدولية نشاطات مهرجانها لصيف‬ ‫‪ ،2014‬خ�ل�ال م��ؤت�م��ر ص�ح��اف��ي في‬ ‫وزارة السياحة‪.‬‬ ‫وأش � ��اد وزي� ��ر ال �س �ي��اح��ة م�ي�ش��ال‬ ‫ف��رع��ون بمدينة ال�ب�ت��رون التي قال‬ ‫إن� �ه ��ا أص �ب �ح ��ت م ��دي �ن ��ة س �ي��اح �ي��ة‬ ‫بامتياز ومعلمًا من معالم السياحة‬ ‫ف� ��ي ل� �ب� �ن ��ان‪ ،‬اض� � � ��اف‪" :‬م � ��ن خ�ل�ال‬ ‫االس �ت��رات �ي �ج �ي��ة األم �ن �ي��ة المطبقة‬ ‫ح��ال �ي��ًا‪ ،‬م ��ن ال� �م� �ف ��روض أن ت �ع��ود‬ ‫ال �س �ي��اح��ة إل� ��ى ال �ب �ل��د‪ ،‬وع �ل �ي �ن��ا أن‬ ‫ن �ض��ع ج �ه��ودن��ا م ��ن أج� ��ل ت�س��وي��ق‬ ‫ك��ل ال�م�ن��اط��ق ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة ب��ال�ت�ع��اون‬ ‫م ��ع ال� �ب� �ل ��دي ��ات"‪ ،‬م�ت�م�ن�ي��ًا ال �ن �ج��اح‬ ‫ل�م�ه��رج��ان��ات ال �ب �ت��رون‪" ،‬ألن نجاح‬ ‫المهرجانات هو نجاح للبنان"‪.‬‬ ‫وقال وزير الخارجية والمغتربين‬ ‫جبران باسيل‪" :‬أنا سعيد أن أكون‬ ‫م��ع وزارة ال�س�ي��اح��ة ل�ل�م��رة الثانية‪،‬‬ ‫وهذه المرة مع الوزير فرعون الذي‬ ‫يبدي كل اهتمام بالسياحة وكل‬ ‫اه�ت�م��ام بمدينتنا ال�ب�ت��رون‪ ،‬وبكل‬ ‫ال�م�ه��رج��ان��ات ال��دول �ي��ة ال �ت��ي باتت‬ ‫الصورة الجميلة والحقيقية للبنان‪.‬‬ ‫أن��ا موجود بصفتين‪ً :‬‬ ‫أوال بصفتي‬ ‫ابن البترون ومن واجباتي أن أقف‬ ‫إلى جانب أهلي ومدينتي لنظهرها‬ ‫ك�م��دي�ن��ة ح �ض��اري��ة ت�ح�ت�ض��ن ه��ذه‬ ‫السنة الرحابنة‪ ،‬تحبهم ويحبونها‪.‬‬ ‫ت �ق��وم ال �ب �ت��رون ب�ع�م�ل�ي��ة دم ��ج بين‬ ‫التقليد واألص��ال��ة اللبنانية التي‬ ‫ت�ت�م�ث��ل ب��ال��رح��اب �ن��ة وال �ف �ن��ان��ة هبة‬ ‫ط ��وج ��ي‪ ،‬وت� �ق ��وم ب�ع�م�ل�ي��ة ج �م��ع ما‬ ‫بين الحداثة والعصرنة على أرض‬ ‫لبنان ال��ذي يمكنه دم��ج حضارات‬ ‫ع� � ��دة وف � �ن � ��ون ك � �ث � �ي ��رة‪ ،‬وه � � ��ذا م��ا‬ ‫يجب المحافظة عليه‪ .‬أم��ا الصفة‬ ‫الثانية فهي صفتي وزير الخارجية‬

‫هبة طوحي امام ملصق عن حفلتها في البترون‪.‬‬

‫والمغتربين‪ ،‬ألن وظيفتنا التسويق‬ ‫للبنان الحقيقي‪ ،‬ألن المغتربين‬ ‫ج� ��زء أس ��اس ��ي م ��ن ل �ب �ن��ان وع�م�ل�ن��ا‬ ‫ه��و تأمين ع��ودت�ه��م إل�ي��ه وتفعيل‬ ‫دوره � ��م ف ��ي وط �ن �ه��م‪ .‬ل��دي �ن��ا عمل‬ ‫وج�ه��د مشترك م��ع وزارة السياحة‬ ‫والطريق طويل"‪.‬‬ ‫وش �ك ��ر رئ �ي ��س ب �ل��دي��ة ال �ب �ت��رون‬ ‫م��ارس�ي�ل�ي�ن��و ال �ح��رك ل �ل��وزي��ر ف��رع��ون‬

‫وسام األرز الوطني لرئيسة‬ ‫مركز الصليب األحمر يف البترون‬ ‫م �ن��ح رئ �ي ��س ال �ج �م �ه��وري��ة م�ي�ش��ال‬ ‫سليمان وسام األرز الوطني من رتبة‬ ‫فارس لرئيسة مركز الصليب األحمر‬ ‫ف��ي ال �ب �ت��رون ك�ل��ود ي��وس��ف ال ��درزي‬ ‫ت �ق��دي �رًا ل �م �س �ي��رت �ه��ا ال �ط��وي �ل��ة ف��ي‬ ‫العمل التطوعي اإلنساني‪ ،‬وقلدها‬ ‫إي��اه وزي��ر االت �ص��االت ب�ط��رس حرب‬ ‫في احتفال في وزارة االتصاالت‪.‬‬ ‫وأثنى حرب على مسيرة المحتفى‬ ‫ب�ه��ا ال�ط��وي�ل��ة ف��ي ال�ع�م��ل التطوعي‬ ‫واإلن �س��ان��ي‪ ،‬وت�ض�ح�ي��ات�ه��ا ف��ي ه��ذا‬ ‫ال �م �ج��ال واه �ت �م��ام �ه��ا ب��ال�م�ت�ط��وع�ي��ن‬ ‫ال �ش �ب��اب وم��واك �ب �ت �ه��م ف ��ي منطقة‬ ‫البترون منذ عشرات األعوام‪.‬‬

‫وق� ��ال� ��ت ال � � � � ��درزي‪" :‬إن ال ��وس ��ام‬ ‫ال��ذي قلدتموني إي��اه باسم رئيس‬ ‫ال �ج �م �ه��وري��ة ه ��و وس � ��ام ع �ل��ى ص��در‬ ‫ج �م �ع �ي��ة ال �ص �ل �ي��ب األح � �م� ��ر‪ ،‬وع �ل��ى‬ ‫ص��در ك��ل متطوع ومتطوعة فيها‪،‬‬ ‫خ �ص��وص��ًا ف ��ي ف� ��رع ال� �ب� �ت ��رون وك��ل‬ ‫العاملين فيه من مسعفين وشباب‬ ‫رافقوني حتى وصل الفرع إلى ما هو‬ ‫عليه ال �ي��وم‪ ،‬ي�ق��دم ال�خ��دم��ات حتى‬ ‫غ ��دا ال �ف��رع ال �ن �م��وذج��ي ف��ي جمعية‬ ‫الصليب األحمر اللبناني"‪.‬‬ ‫وأه��دت ال ��درزي ال��وس��ام ال��ى روح‬ ‫والديها "اللذين وضعاني في سن‬ ‫مبكرة على طريق العمل اإلنساني"‪.‬‬

‫إط�لاق مهرجانات البترون من وزارة‬ ‫ال �س �ي��اح��ة وه� �ن ��أه ع �ل��ى "ال �ح �م��اس��ة‬ ‫المستمرة ال�ت��ي يبديها م��ع وضعه‬ ‫ب��رام��ج س�ي��اح�ي��ة م�ت�ن��وع��ة وك �ث �ي��رة‪،‬‬ ‫وع �ل ��ى م �ح �ب �ت��ه ل �ل �ب �ت��رون م ��ن خ�ل�ال‬ ‫تصاريحه ودعمه لكل المهرجانات"‪.‬‬ ‫أم � ��ا رئ� �ي ��س ل �ج �ن��ة م �ه��رج��ان��ات‬ ‫ال �ب �ت��رون ال��دول �ي��ة ف� ��ارس ال�ج�م��ال‬ ‫ف� ��أش� ��ار إل � ��ى أن � ��ه ي �ت ��م ال �ت �ح �ض �ي��ر‬

‫للمهرجان بإيمان أكبر ك��ل سنة‪،‬‬ ‫م �ق��دم��ًا ب ��رن ��ام ��ج ال� �م� �ه ��رج ��ان ع�ل��ى‬ ‫الشكل اآلتي‪:‬‬ ‫ال �س �ب��ت ‪ 2‬آب‪ :‬ح �ف��ل غ�ن��ائ��ي‪:‬‬ ‫"‪Les Annees Bonheur-3‬‬ ‫ال �س �ب��ت ‪ 9‬آب‪ :‬م �س��رح �ي��ة ن��زل‬ ‫ال �س��رور ل�ح��رك��ة ف��رس��ان ال �ع��دراء –‬ ‫البترون‪.‬‬ ‫ال �س �ب��ت ‪ 16‬آب‪ :‬ح �ف��ل غ�ن��ائ��ي‬ ‫لهبة طوجي "يا حبيبي" من إعداد‬ ‫أسامة الرحباني وإنتاجه وتلحينه‬ ‫وإشرافه‪.‬‬ ‫ال �س �ب��ت ‪ 23‬آب‪Open Air :‬‬ ‫‪ Party‬مع منسق األغاني العالمي‬ ‫بوب هاورد‪.‬‬ ‫إض��اف��ة ال ��ى اس �ت �ق �ب��ال ال �ب �ت��رون‬ ‫كل ال��رواد والسياح في أيام اآلحاد‬ ‫لالطالع على المعالم السياحية في‬ ‫البترون خالل آب‪.‬‬ ‫كما كانت كلمة للفنان أسامة‬ ‫ال��رح�ب��ان��ي ت �ح��دث ف�ي�ه��ا ع��ن حفلة‬ ‫"ي ��ا ح�ب�ي�ب��ي" ال �ت��ي س�ي�ق��دم�ه��ا مع‬ ‫الفنانة هبة طوجي واألورك�س�ت��را‪،‬‬ ‫ب��إخ��راج خ ��اص ل�م�ه��رج��ان ال�ب�ت��رون‬ ‫وع �ل��ى م�س�ت��وى ع ��ال م��ن ال�ت�ق��دي��م‬ ‫ال �م �ش �ه ��دي ال� �ت� �ص ��اع ��دي ب� � ��األداء‬ ‫وال�غ�ن��اء وال�ش�ع��ر‪ ،‬وب�ح��ال��ة مسرحية‬ ‫وم � �ن ��اخ ش ��اع ��ري م ��ع ف �س �ح��ة ع�ل��ى‬ ‫ال �م �س��رح ل �م �س��اح��ات م��ن ال��رق��ص‪،‬‬ ‫وب�غ�ن��اء ح��ي وم�ب��اش��ر لطوجي التي‬ ‫يترافق صوتها مع صورتها‪.‬‬ ‫وت � �ح� ��دث ري � �ش� ��ار ف� ��رع� ��ون ع��ن‬ ‫ال �ح �ف��ل ال �غ �ن��ائ��ي ال �ف��رن �س��ي وه��و‬ ‫حفل غنائي ضخم يستضيف أبرز‬ ‫الفنانين الفرنسيين‪ ،‬إض��اف��ة الى‬ ‫فنانين أوروبيين‪ً ،‬‬ ‫قائال‪" :‬سيعيدنا‬ ‫ه��ذا الحفل إل��ى حقبة السبعينات‬ ‫والثمانينات من القرن الماضي في‬ ‫رحلة مميزة مع الذكريات الجميلة"‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫العرب والعالم‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫فكرة‬

‫موناليزا فريحة ‪-‬‬

‫عمان‬ ‫ّ‬

‫ماذا يعني طرد السفير السوري؟‬ ‫لم تحجب الحفاوة الشعبية التي استقبل بها البابا فرنسيس في‬ ‫االردن الغياب الكبير لسوريا‪ .‬بين الرايات واالعالم التي رفرفت‬ ‫عاليا الستقبال رسول السالم‪ ،‬كان العلم السوري الغائب االكبر‪.‬‬ ‫االتون من االردن ولبنان والعراق ومصر وكردستان‪ ،‬كما الواصلون‬ ‫من أميركا الالتينية والهند وغيرهما‪ ،‬حملوا اعالم بالدهم وحيوا بها‬ ‫البابا‪ .‬وحدهم السوريون ‪ ،‬وهم على االرجح من الالجئين الى االردن‪،‬‬ ‫أتوا بال أع��لم‪ .‬لم يكن هناك أثر لعلم سوري في القداس خصوصا‪،‬‬ ‫ال علم النظام وال علم الثورة‪ .‬كانت دمشق وحمص وحلب ومعلوال‬ ‫في عيون كثيرين وقلوبهم‪ ،‬وكانت "سوريا الحبيبة" في بال البابا‬ ‫وقلبه‪ ،‬اال أن علمها "احتجب" ربما في انتظار أن يصير العلمان علما‬ ‫واحدا ويعود المتقاتلون شعبا واحدا‪.‬‬ ‫ال شك في أن هذه المفارقة هي انعكاس للسياسة الحذرة التي‬ ‫يعتمدها االردن حيال الحرب السورية‪ .‬فقد سعت عمان دائما إلى‬ ‫الحفاظ على شعرة معاوية مع دمشق‪ ،‬ألسباب ترتبط بحساسيات‬ ‫داخلية اضافة الى القرب الجغرافي بين البلدين‪ .‬فلئن كان الدعم‬ ‫اللوجيستي الذي توفره السلطات للمعارضة السورية المعتدلة‬ ‫واضحا‪ ،‬اضافة الى استقبالها نحو مليون الجئ سوري‪ ،‬كان السفير‬ ‫السوري في عمان بهجت سليمان حتى االثنين يزاول نشاطه‬ ‫وينتقد السياسة االردنية في وسائل االعالم ومواقع التواصل‬ ‫االجتماعي‪ .‬وليس طرده أخيرا قبل أسبوع من االنتخابات الرئاسية‬ ‫اال دليال على تجاوزه الخطوط الحمر التي رسمها االردن لفريقي‬ ‫النزاع‪.‬‬ ‫تطول الئحة مآخذ السلطات االردنية على السفير بهجت‬ ‫سليمان‪ ،‬من عدم التزامه المتكرر أسس العمل الديبلوماسي‪،‬‬ ‫وتصريحاته على األراضي االردنية‪ .‬وهي تأخذ عليه خصوصًا رفضه‬ ‫الحضور إلى وزارة الخارجية لدى ِّاستدعائه الستنكار قصف سوري‬ ‫لألراضي األردنية بحجة أنه "معطل" (في اجازة)‪ ،‬الى تطاوله على‬ ‫ً‬ ‫وصوال الى بيان "غير مألوف" للسفارة مفاده أنها‬ ‫نواب أردنيين‬ ‫لم تطلب من الحكومة األردنية السماح باالنتخابات الرئاسية في‬ ‫مقر السفارة‪ ،‬ذلك أن هذا األمر هو "حق سيادي" لسوريا‪ .‬وفي آخر‬ ‫تصريح له‪ ،‬شن هجوما الذعا على ما وصفه بخطط القامة "حزام‬ ‫أمني" على الحدود الجنوبية لسوريا‪ ،‬كمقدمة لشن حرب على‬ ‫دمشق بقيادة "العم سام وأذنابه"‪.‬‬ ‫ليس مهما ما اذا كانت هذه األزمة الديبلوماسية على اجراء‬ ‫االنتخابات الرئاسية السورية في االردن‪ .‬فانتخابات تجرى في بالد‬ ‫مقطعة االوصال وماليين من شعبها مهجرون أو الجئون‪ ،‬ليست‬ ‫انتخابات ً‬ ‫أصال‪ .‬وحتى االن‪ ،‬ال تبدو عمان مصممة على اقفال‬ ‫السفارة السورية‪ .‬فثمة مصالح مشتركة بين البلدين‪ ،‬وأكثر من‬ ‫مليون سوري يقيمون في االردن‪ ،‬اال أن خطوة كهذه قد تكتسب‬ ‫أهميتها من حيث توجيهها رسالة واضحة الى النظام بان سياسات‬ ‫له على نسق تصرفات سفيره غير مقبولة‪ ،‬وأن تجديد الرئيس‬ ‫السوري لنفسه ال يعطي نظامه الحق في التطاول على أحد‪.‬‬

‫‪monalisa.freiha@annahar.com.lb | Twitter:@monalisaf‬‬

‫العالمية‬ ‫في الصحافة‬ ‫ّ‬ ‫االنتخابات المصرية‬ ‫على وقع العنف والقمع‬ ‫"املوند"‪:‬‬ ‫أرقام مخيفة‬ ‫"في ظل عملية انتخابات مصرية خالية من المفاجآت نظرًا الى‬ ‫معرفة الجميع سلفًا نتائجها‪ ،‬نشر الموقع االلكتروني للمعلومات‬ ‫الذي يغذيه المركز المصري للقوانين االقتصادية واالجتماعية‬ ‫ارقامًا مخيفة عما يجري في مصر‪ .‬فمنذ االنقالب العسكري في‬ ‫تموز ‪ 2013‬أوقف ‪ 41163‬شخصًا‪ ،‬بينهم ‪ 926‬قاصرًا و‪4768‬‬ ‫طالبًا‪ ،‬وأحيل الجميع على المحاكمة‪ .‬ان سبب توقيف ‪89%‬‬ ‫من المعتقلين هو مشاركتهم في تظاهرات سياسية‪ ،‬و‪4%‬‬ ‫فقط ضلوعهم في عمليات ارهابية‪ .‬وهذا من غير أن يؤخذ في‬ ‫الحسبان المعتقلون في السجون السرية الذين لم توجه اليهم‬ ‫تهمة والذين يتعرضون للتعذيب من دون معرفة حالهم الصحية‪،‬‬ ‫وذلك استنادًا الى بيان منظمة العفو الدولية في ‪ 22‬أيار‪." ...‬‬

‫"اإلنديبندنت"‪ :‬الربيع‬ ‫العربي مات ودفن‬ ‫جاء في افتتاحية الصحيفة‪ )...(" :‬ليست االنتخابات الجارية‬ ‫في مصر حاليًا انتخابات حقيقية‪ .‬فقد ُسمح لخصم وحيد فقط‬ ‫خوض االنتخابات ضد السيسي حفاظًا على مظاهر ديموقراطية‬ ‫االنتخابات‪ ...‬فهل هناك من يرفع صوته احتجاجًا على تدمير‬ ‫االمل في قيام الديموقراطية في مصر؟ ان الحكومات الغربية‬ ‫التي اعتبرت قبل بضع سنوات سقوط مبارك بداية فجر‬ ‫جديد‪ ،‬تشعر اليوم باالرتياح الكبير الى انتهاء هذا الفجر‪،‬‬ ‫وليس األميركيون واألوروبيون وحدهم من يرحب ضمنًا بعودة‬ ‫الستاتيكو الى مصر وعودة الحكم العسكري‪ ،‬بل االنظمة‬ ‫الخليجية ايضًا‪ .‬مع صعود السيسي الى الحكم يكون الربيع‬ ‫العربي قد مات ودفن وليس في مصر وحدها"‪.‬‬

‫"يديعوت أحرونوت"‪:‬‬ ‫إسرائيل تفضل الطغاة‬ ‫كتبت سمدر بيري‪ )...(" :‬شكا كثيرون من الذين تحدثت‬ ‫معهم في العالم العربي من ان إسرائيل ال تريد سوى طغاة‬ ‫مستبدين يحكمون المنطقة‪ .‬والدليل ضغط مبعوثين من‬ ‫إسرائيل على واشنطن من أجل دعم السيسي‪ ،‬واصرار نتنياهو‬ ‫على عدم التشويش على األسد في الحرب التي يخوضها ضد‬ ‫المعارضة‪ ...‬بالنسبة الى إسرائيل‪ ،‬ان اهم ما يقدمه السيسي‬ ‫وعده بأال تكون شبه جزيرة سيناء مركزًا لالرهاب ضد إسرائيل‪،‬‬ ‫اما مشاكل نحو ‪ 90‬مليون مصري فال تهمنا"‪.‬‬

‫وقفات تاريخية ّ‬ ‫املقدسة‬ ‫ظللت زيارة البابا فرنسيس لألراضي ّ‬ ‫املضي يف تقارب الكنيستين‬ ‫القمة الكاثوليكية ‪ -‬األرثوذكسية دعت إلى ّ‬ ‫أنهى البابا فرنسيس زيارة لالراضي المقدسة كانت غنية‬ ‫بالدالالت والرموز والوقفات التاريخية واللفتات الشخصية‪ ،‬من‬ ‫الصالة عند جدار الفصل وتفقد مخيم فلسطيني في الضفة‬ ‫الغربية‪ ،‬الى زيارة قبر مؤسس الحركة الصهيونية تيودور هرتزل في‬ ‫فضال عن القمة المسيحية‬ ‫القدس‪ ،‬الى زيارة المسجد االقصى‪،‬‬ ‫ً‬ ‫التي جمعته والبطريرك المسكوني برتلماوس االول في الذكرى‬ ‫الخمسين للقاء البابا الراحل بولس السادس والبطريرك المسكوني‬ ‫الراحل اثيناغوراس في كنسية القيامة‪.‬‬ ‫عمان ‪ -‬موناليزا فريحة‬

‫العواصم االخرى ‪ -‬الوكاالت‬

‫ك ��ان ال� �ق ��داس ال� ��ذي اح �ي��اه ال�ب��اب��ا‬ ‫االثنين في علية صهيون‪ ،‬وهي قاعة‬ ‫ذات قبة تقع خ��ارج اس��وار المدينة‬ ‫القديمة‪ ،‬المحطة االخيرة في زيارة‬ ‫البابا ل�لاراض��ي المقدسة‪ .‬ويقدس‬ ‫المسيحيون ه��ذه ال�ق��اع��ة الن فيها‬ ‫ت �ن��اول ال�م�س�ي��ح ال �ع �ش��اء ال �س��ري مع‬ ‫تالميذه‪ .‬وفي ختام القداس نقلت‬ ‫طائرة هليكوبتر البابا إلى تل ابيب‬ ‫وه� �ن ��اك رك� ��ب ط��ائ��رت��ه ع ��ائ ��دا إل��ى‬ ‫ايطاليا‪.‬‬ ‫وف��ي وق��ت سابق زار البابا نصب‬ ‫"ي��اد فاشيم" لمحرقة اليهود خالل‬ ‫ال � �ح ��رب ال �ع��ال �م �ي��ة ال �ث��ان �ي��ة ق ��ائ�ل ً�ا‪:‬‬ ‫"أت�ض��رع إليك ي��ا رب أال يتكرر هذا‬ ‫أب��دا"‪ .‬والبابا فرنسيس هو راب��ع بابا‬ ‫ي ��زور إس��رائ�ي��ل واالول ي�ض��ع إكليال‬ ‫من الزهر على ضريح ثيودور هرتزل‬ ‫مؤسس الصهيونية الحديثة التي‬ ‫أدت إلى قيام دولة إسرائيل‪.‬‬ ‫وفي زيارة غير مدرجة على جدول‬ ‫نشاطاته‪ ،‬ذه��ب البابا إل��ى "النصب‬ ‫ال� �ت ��ذك ��اري ل �ض �ح��اي��ا االره � � ��اب" في‬ ‫إس��رائ �ي��ل اإلث �ن �ي��ن ب �ن��اء ع �ل��ى طلب‬ ‫رئيس ال ��وزراء اإلسرائيلي بنيامين‬ ‫نتنياهو‪.‬‬ ‫ك�م��ا زار وال �ب �ط��ري��رك المسكوني‬ ‫برتلماوس االول المسجد االقصى‬ ‫في القدس الشرقية المحتلة‪،‬داعيًا‬ ‫المسلمين والمسيحيين واليهود الى‬ ‫"العمل معا من اجل العدالة والسالم‪،‬‬ ‫الف� �ت ��ا ال � ��ى ان االدي� � � ��ان ال �س �م��اوي��ة‬ ‫الثالثة ترى في النبي ابراهيم "أبًا في‬ ‫االيمان"‪.‬‬ ‫وق� ��ال ف��ي ل �ق��اء وم �ف �ت��ي ال �ق��دس‬ ‫وال��دي��ار الفلسطينية الشيخ محمد‬ ‫حسين‪" :‬لنحترم ونحب بعضنا بعضا‬ ‫ك��اخ��وة واخ � ��وات‪ ،‬لنتعلم ان نفهم‬ ‫ألم اآلخ��ر وال يستغلن احد اسم الله‬ ‫ل�م�م��ارس��ة ال�ع�ن��ف‪ ،‬ول�ن�ع�م��ل م�ع��ا من‬ ‫اجل العدالة ومن اجل السالم"‪.‬‬ ‫وب �ع ��د ذل� ��ك ص �ل��ى ع �ن��د ال �ح��ائ��ط‬ ‫ال �غ��رب��ي ال �م �ج��اور (ح��ائ��ط ال�م�ب�ك��ى)‬ ‫وه��و واح��د من أق��دس االم��اك��ن لدى‬ ‫اليهود الذين يعتقدون أنه من بقايا‬ ‫الهيكل الثاني ال��ذي دم��ره ال��روم��ان‬ ‫عام ‪ 70‬قبل الميالد‪.‬‬ ‫واألحد‪ ،‬دعا الرئيس الفلسطيني‬ ‫محمود ع�ب��اس ونظيره اإلسرائيلي‬ ‫ش� �م� �ع ��ون ب� �ي ��ري ��س ل � �ل ��ذه ��اب إل ��ى‬ ‫الفاتيكان للصالة من أجل السالم‪.‬‬

‫وق��د استجابا ل��ه كالهما ويتوقع أن‬ ‫يتم اللقاء في ‪ 6‬حزيران‪.‬‬ ‫وك��ان البابا فرنسيس وص��ل الى‬ ‫بيت لحم على متن مروحية عسكرية‬ ‫اردنية قادما من عمان ال��ى المدينة‬ ‫ال �ت ��ي ول� ��د ف �ي �ه��ا ي �س ��وع ال �م �س �ي��ح‪،‬‬ ‫واس �ت �ق �ب �ل��ه ال��رئ �ي��س الفلسطيني‬ ‫م�ح�م��ود ع�ب��اس ف��ي ال�م��دي�ن��ة ب�ح��رارة‬ ‫وف ��ي ب��اح��ة ك�ن�ي�س��ة ال�م�ه��د احتفل‬ ‫ب � �ق ��داس ح ��اش ��د ك � ��ان ع� �ب ��اس ف��ي‬ ‫مقدم من ح�ض��روه‪ ،‬وف��ي ختامه دعا‬ ‫الرئيسين الفلسطيني واالسرائيلي‬ ‫ال� ��ى ال� �ص�ل�اة م ��ن اج� ��ل ال� �س�ل�ام ف��ي‬ ‫حاضرة الفاتيكان‪.‬‬

‫حل‬ ‫شدد على ّ‬ ‫البابا ّ‬ ‫ّ‬ ‫وصلى من أجل‬ ‫الدولتين‬ ‫"سوريا الحبيبة"‬

‫واتهم عباس في مؤتمر صحافي‬ ‫ب �ع��د ذل� ��ك‪ ،‬اس��رائ �ي��ل ب��ال�س�ع��ي ال��ى‬ ‫ت�ه�ج�ي��ر ال�م�س�ي�ح�ي�ي��ن وال�م�س�ل�م�ي��ن‬ ‫م��ن مدينة ال�ق��دس‪ .‬وق��ال‪" :‬اطلعنا‬ ‫ق ��داس� �ت ��ه ع �ل��ى ال ��وض ��ع ال �م��أس��وي‬ ‫ال� ��ذي ت�ع�ي�ش��ه م��دي �ن��ة ال �ق��دس من‬ ‫ع �م��ل اس ��رائ �ي �ل ��ي م �م �ن �ه��ج ل�ت�غ�ي�ي��ر‬ ‫ه��وي�ت�ه��ا وط��اب�ع�ه��ا وال�ت�ض�ي�ي��ق على‬ ‫الفلسطينيين مسيحيين ومسلمين‬ ‫بهدف تهجيرهم"‪.‬‬ ‫ودعا الحبر االعظم بعد اللقاء الى‬ ‫"انهاء الوضع ال��ذي لم يعد مقبوال"‬ ‫في النزاع الفلسطيني ‪ -‬االسرائيلي‪،‬‬ ‫م�ش��ددا على ح��ق ك��ل م��ن اسرائيل‬ ‫وفلسطين في الوجود بسالم وأمن‪.‬‬ ‫وقال في كلمة مقتضبة ان "شجاعة‬ ‫السالم ترتكز على اقرار الجميع بحق‬ ‫ال��دول�ت�ي��ن ف��ي ال��وج��ود وف��ي التنعم‬ ‫بالسالم واالم��ن ضمن حدود معترف‬ ‫بها دوليا"‪.‬‬ ‫وف ��ي خ �ط��وة ل��م ت�ك��ن م �ق��ررة في‬ ‫ب��رن��ام��ج ال � ��زي � ��ارة‪ ،‬ت ��رج ��ل ال �ب��اب��ا م��ن‬ ‫سيارته ومشى بضع دقائق ليتقرب‬ ‫م� ��ن ج � � ��دار ال �ف �ص ��ل ال � � ��ذي اق��ام �ت��ه‬ ‫اسرائيل في الضفة الغربية‪ .‬وأحنى‬ ‫ال�ب��اب��ا رأس ���� ف��ي ص�ل�اة ص��ام�ت��ة قبل‬ ‫ان يضع ي��ده على ال �ج��دار ويتوقف‬ ‫دق��ائ��ق ام ��ام ال�ك�ت��اب��ات المخطوطة‬ ‫على الجدار‪.‬‬ ‫ال � � �ق � � �م� � ��ة ال� � �ك � ��اث � ��ول� � �ي� � �ك� � �ي � ��ة –‬

‫االرثوذكسية‬ ‫واالح � � ��د‪ ،‬ع �ق��د ال �ب��اب��ا ف��رن�س�ي��س‬ ‫وال �ب �ط��ري��رك ب��رث �ل �م��اوس االول في‬ ‫كنيسة ال�ق�ي��ام��ة ف��ي ال �ق��دس‪ ،‬لقاء‬ ‫مسكونيا ه��دف��ه دع��م ال��وح��دة بين‬ ‫المسيحيين‪.‬‬ ‫ووق� � � � ��ع ال � ��زع � �ي � �م � ��ان ال � ��روح � �ي � ��ان‬ ‫ال�ك��اث��ول�ي�ك��ي واالرث ��وذك� �س ��ي بيانا‬ ‫مشتركا دع��وا فيه ال��ى المضي في‬ ‫ال�ت�ق��ارب بين الكنيستين بعد نحو‬ ‫ع �ش��رة ق ��رون م��ن االن �ش �ق��اق الكبير‬ ‫عام ‪ .1054‬وسجد البابا والبطريرك‬ ‫ط��وي�لا عند م��دخ��ل كنيسة القيامة‬ ‫على وقع تصفيق الحاضرين‪.‬‬ ‫وع �ل��ت ب�ع��ده��ا ال�ت��رات�ي��ل الدينية‬ ‫خالل هذا االحتفال المسكوني الذي‬ ‫ان�ض��م ال�ي��ه بطاركة الكنائس ال �ـ‪13‬‬ ‫االخرى الكاثوليكية واالرثوذكسية‬ ‫في القدس‪.‬‬ ‫وفي ختام االحتفال‪ ،‬تال فرنسيس‬ ‫وبرتلماوس معا وبااليطالية الصالة‬ ‫ال��رب��ان�ي��ة "اب ��ان ��ا"‪ ،‬ث��م ت�لاه��ا ك��ل من‬ ‫البطاركة بلغته االم‪.‬‬ ‫وال � �ح � ��وار ب �ي��ن ال �ب ��اب ��ا ف��رن�س�ي��س‬ ‫وال�ب�ط��ري��رك ب��رت�ل�م��اوس ي �ن��درج في‬ ‫ال� �خ ��ط ن �ف �س��ه ال� � ��ذي دش �ن �ت��ه ق�م��ة‬ ‫ت ��اري� �خ� �ي ��ة ق� �ب ��ل ن� �ص ��ف ق� � ��رن ب�ي��ن‬ ‫ال�ب��اب��ا ب��ول��س ال �س��ادس وال�ب�ط��ري��رك‬ ‫اثيناغوراس شكلت التقارب االول‬ ‫بين الكنيستين‪.‬‬ ‫وف� ��ي االع �ل ��ان ال �م �ش �ت��رك‪ ،‬ال �ت��زم‬ ‫البابا والبطريرك العمل معا من اجل‬ ‫الوحدة على رغم االنقسام وقد كتبا‬ ‫ف��ي ه��ذا السياق ان "ل�ق��اء ن��ا االخ��وي‬ ‫ال �ي��وم ه��و خ �ط��وة ج��دي��دة ض��روري��ة‬ ‫على طريق الوحدة‪ ...‬وحدة الشركة‬ ‫ض�م��ن ال�ت�ن��وع ال �م �ش��روع"‪ .‬واض��اف��ا‪:‬‬ ‫"مع ادراكنا الكامل لعدم بلوغ هدف‬ ‫الشركة الكاملة‪ ،‬نذكر اليوم بالتزامنا‬ ‫مواصلة السير معا نحو الوحدة"‪.‬‬ ‫ورحب االعالن بالتقدم الذي احرز‬ ‫ف��ي ال �ح��وار ال�لاه��وت��ي ال ��ذي يشكل‬ ‫"ت��دري�ب��ا على الحقيقة والتسامح"‪،‬‬ ‫م�ك��ررا ال��دف��اع ع��ن القيم المشتركة‬ ‫بين الكاثوليك واالرثوذكس والتي‬ ‫ت�ت�م�ث��ل ف ��ي "ال� ��دف� ��اع ع ��ن ال �ك��رام��ة‬ ‫االن �س��ان �ي��ة ف ��ي ك ��ل م ��راح ��ل ال�ح�ي��اة‬ ‫وقدسية العائلة القائمة على الزواج‬ ‫وت �ع��زي��ز ال �س�ل�ام وال �خ �ي��ر ال�م�ش�ت��رك‬ ‫وال�ت�ع��ام��ل م��ع ال �ب��ؤس ال ��ذي يصيب‬ ‫عالمنا"‪.‬‬ ‫وت �ن��اول��ت ال �ن �ق��اط االخ � ��رى "ه�ب��ة‬ ‫الحياة (ال��دف��اع عن البيئة)" و"الحق‬ ‫في التعبير عن االيمان" والحوار مع‬

‫البابا فرنسيس يلمس جدار الفصل االسرائيلي في مدينة بيت لحم بالضفة الغربية االحد‪.‬‬

‫اليهودية واالسالم والقلق المشترك‬ ‫ع �ل ��ى م �س �ي �ح �ي��ي ال � �ش� ��رق االوس � ��ط‬ ‫وخصوصا في سوريا ومصر والعراق‪.‬‬ ‫المحطة االردنية‬ ‫وال � �م � �ع� ��ان� ��ي ال � ��رم � ��زي � ��ة ل �ل �م �ح �ط��ة‬ ‫االردن� �ي ��ة ل�ل�ب��اب��ا ف��رن�س�ي��س ال تقل‬ ‫أهمية عن ال��دالالت الكبيرة لزيارته‬ ‫كلمته‬ ‫ال �ق ��دس وب �ي��ت ل �ح��م‪ .‬ف �م��ن ٌ‬ ‫ف��ي االس�ت�ق�ب��ال الملكي ال��ذي أقيم‬ ‫له في قصر الحسينية‪ ،‬وص��وال الى‬ ‫زيارته المغطس في بيت عنيا والتي‬ ‫رافقه فيها الملك عبدالله الثاني بن‬ ‫الحسين والملكة رانيا وتولى العاهل‬ ‫االردن ��ي نفسه ق�ي��ادة السيارة التي‬ ‫ن�ق�ل�ت��ه ف��ي م��وك��ب ال ��ى ه �ن��اك‪ ،‬ال��ى‬ ‫لقائه الجئين سوريين وعراقيين‪،‬‬ ‫ك��ان البابا رس��ول س�لام ف��ي منطقة‬ ‫ال �ح��روب ال�م�س�ت�م��رة ‪ ،‬م �ن��ددا ث�لاث‬ ‫م��رات بالعنف ال��ذي "ي�م��زق سوريا"‬ ‫وم �ن �ت �ق��دا خ �ص��وص��ا اول� �ئ ��ك ال��ذي��ن‬ ‫يوفرون االسلحة لهذا البلد والذين‬

‫يستفيدون منها‪.‬‬ ‫وش� �ك ��ل ال � �ق� ��داس ال� � ��ذي أح �ي��اه‬ ‫الحبر االعظم في ملعب عمان الدولي‬ ‫وتحول مهرجان فرح وألوان‪ ،‬المحطة‬ ‫االك� �ث ��ر ص �خ �ب��ا ف ��ي ال � ��زي � ��ارة‪ .‬وك ��ان‬ ‫ال �ح��اض��رون خ�ل�ي�ط��ًا م��ن ال�م��ؤم�ن�ي��ن‪،‬‬ ‫ك��رادل��ة وم �ط��ارن��ة ب�ق�ل�ن�س��وات حمر‬ ‫وزه� � � ��ر ون� � �س � ��اء غ� �ط� �ي ��ن رؤوس � �ه� ��ن‬ ‫بمناديل‪ ،‬وفتيان بقبعات رياضية‬ ‫ه�ت�ف��وا ل��دى دخ ��ول الضيف""فيفا‬ ‫ال بابا‪ ،‬فيفا ال بابا" ولوحوا بأعالم‬ ‫االردن وسوريا والعراق ولبنان‪.‬‬ ‫أم � ��ام ه � ��ؤالء وف� ��ي ح �ض��رة ال�م�ل��ك‬ ‫عبدالله الثاني بن الحسين والملكة‬ ‫ران � �ي� ��ا‪ ،‬ت� �ح ��دث ال� �ب ��اب ��ا ع ��ن ت��واض��ع‬ ‫ال�م�س�ي��ح "ال� ��ذي ان�ح�ن��ى لالنسانية‬ ‫المجروحة من أجل بلسمة جروحنا"‪.‬‬ ‫ودع � ��ا ال�ل�اج �ئ �ي��ن ال �س��وري �ي��ن ال ��ذي‬ ‫"اخ�ت�ب��روا ت��وت��رات قوية والعراقيين‬ ‫ال � � ��ذي أج � �ب � ��روا ع �ل ��ى ت � ��رك ب�ل�اده ��م‬ ‫واختبروا المصاعب‪ ،‬أن ينحنوا امام‬ ‫الصعاب لكي يبلسموا الجروح"‪.‬‬

‫(رويترز)‬

‫وكان واضحًا أن الحرب في سوريا‬ ‫تشغل بال البابا كثيرا‪ " .‬أنا أفكر في‬ ‫س��وري��ا الحبيبة وم��أس��ات�ه��ا‪ ،‬جميعنا‬ ‫نريد ال�س�لام‪ ،‬لكننا ن��رى دائ�م��ا آث��ار‬ ‫ال� �ح ��رب ب �ي��ن ال� �ن ��اس ال ��ذي ��ن ت��رك��وا‬ ‫ب�لاده��م"‪ ،‬قالها م��ن غير أن يتوانى‬ ‫في تحميل جهات خارجية مسؤولية‬ ‫تأجيجها‪ ،‬سائال ال�ع��ال��م‪" :‬م��ن ال��ذي‬ ‫ي �ب �ي��ع ال � �س�ل��اح ل �ص �ن ��اع ��ة ال � �ح ��رب؟‬ ‫إن �ه��ا ج ��ذور ال �ش��ر وال �ك��ره واإلره� ��اب‬ ‫والمال‪ ،‬هم الذين يصنعون األسلحة‬ ‫ويبيعونها‪ ،‬فلنفكر معا من هو وراء‬ ‫م��ن يبيع ال �س�ل�اح"‪ .‬وخ ��رج ع��ن نص‬ ‫كلمته المكتوبة ليتضرع الى الله من‬ ‫أجل أن" يرتد صناع السالح وتجاره‬ ‫ليصيروا بناة سالم"‪.‬‬ ‫وك��ان��ت المحطة االول��ى للبابا في‬ ‫االردن ف��ي ق�ص��ر ال�ح�س�ي�ن�ي��ة حيث‬ ‫استقبله العاهل االردني الذي شدد‬ ‫أم��ام��ه "ع �ل��ى ال�ث�م��ن ال�م��ؤل��م للصراع‬ ‫الطائفي والديني"‪ ،‬وتحطيم حياة‬ ‫البشر بـ "معاول الظلم والعنف"‪.‬‬

‫القوات األوكرانية تستعيد دونتسك من "اإلرهابيين"‬ ‫وموسكو تضع شروط ًا للقاء الرئيس املنتخب بوروشنكو‬ ‫(وص ف‪ ،‬رويترز‪ ،‬أب)‬

‫دعت موسكو إلى "الوقف الفوري"‬ ‫ألع �م��ال ال�ع�ن��ف ف��ي ش��رق أوك��ران�ي��ا‬ ‫حيث دارت معارك ضارية للسيطرة‬ ‫ع� �ل ��ى م � �ط� ��ار دون � �ت � �س� ��ك ان �ت �ه��ت‬ ‫ل �م �ص �ل �ح��ة ال� � �ق � ��وات األوك� ��ران � �ي� ��ة‪،‬‬ ‫واستبعدت روسيا استقبال الفائز‬ ‫في االنتخابات الرئاسية األوكرانية‬ ‫بيترو ب��وروش�ن�ك��و‪ ،‬على األق��ل في‬ ‫المدى المنظور‪.‬‬ ‫وك��ان رئيس اللجنة االنتخابية‬ ‫م �ي �خ��اي �ل��و أوخ� �ن ��دوف� �س� �ك ��ي أع �ل��ن‬ ‫بوروشنكو رسميًا "رئيس أوكرانيا‬ ‫الجديد" بعد حصوله على ‪54,13‬‬ ‫في المئة من االصوات‪.‬‬ ‫وع �ق��ب ذل ��ك ص ��رح ب��وروش�ن�ك��و‬ ‫بأنه سيزور حوض دونباس حيث‬ ‫م �ن �ط �ق �ت��ا دون� �ت� �س ��ك ول��وغ��ان �س��ك‬ ‫االنفصاليتان‪ ،‬وسيواصل الحملة‬ ‫على االنفصاليين في الشرق لمنع‬ ‫تحويل البالد إلى "صومال أخرى"‪.‬‬ ‫غير أن ه��ؤالء ل��م ي�ت��أخ��روا ف��ي ال��رد‬ ‫ع�ل�ي��ه‪ ،‬ف�ش�ن��وا م �س��اء ال �ي��وم نفسه‬ ‫ه �ج��وم��ًا ع �ل��ى ال �م �ط��ار ال ��دول ��ي في‬

‫دون �ت �س��ك‪ ،‬ف��ي ت�ع�ب�ي��ر واض� ��ح عن‬ ‫عدم ترحيبهم به‪.‬‬ ‫ُوب � �ع � �ي� ��د إع� �ل� ��ان ف� � � � ��وزه‪ ،‬س � ��ارع‬ ‫ب��وروش �ن �ك��و إل ��ى إب � ��داء رغ �ب �ت��ه في‬ ‫ال � �ق � �ي ��ام ب � ��زي � ��ارة "م ��رج � �ح ��ة ج � �دًا"‬ ‫لفرصوفيا اع�ت�ب��ارًا م��ن ‪ 4‬ح��زي��ران‪،‬‬ ‫وذل ��ك ت�ل�ب�ي��ة ل��دع��وة م��ن ال��رئ�ي��س‬ ‫برونيسالف كوموروفسكي‪.‬‬ ‫وف ��ي ال ��رد األول ل�م��وس�ك��و على‬ ‫االن�ت�خ��اب��ات‪ ،‬أب��دى وزي��ر الخارجية‬ ‫الروسي سيرغي الفروف استعدادا‬ ‫لـ"الحوار" مع بوروشنكو‪ ،‬من غير أن‬ ‫يصل ال��ى حد االع�ت��راف ب��ه‪ .‬وق��ال‪:‬‬ ‫"نحن مستعدون لحوار براغماتي‪،‬‬ ‫على ق��دم ال�م�س��اواة‪ ،‬وعلى أساس‬ ‫اح�ت��رام ك��ل االت�ف��اق��ات‪ ،‬وخصوصًا‬ ‫ف ��ي م �ج ��االت ال �ت �ج��ارة واالق �ت �ص��اد‬ ‫وال�غ��از وللسعي ال��ى حل المشاكل‬ ‫ال � �ق� ��ائ � �م� ��ة ح� ��ال � �ي� ��ا ب � �ي� ��ن روس � �ي� ��ا‬ ‫واوكرانيا"‪.‬‬ ‫وش��دد ال�ن��اط��ق ب��اس��م الكرملين‬ ‫دم �ت��ري ب�ي�س�ك��وف ع�ل��ى أن ع��ودة‬ ‫ال� �ق ��رم ال� ��ى اوك ��ران� �ي ��ا‪ ،‬ك �م��ا ي��رغ��ب‬ ‫بوروشنكو‪" ،‬غير واردة" ألن شبه‬ ‫الجزيرة باتت أرضًا روسية‪.‬‬

‫وأم��س أوض��ح الف ��روف أن زي��ارة‬ ‫ب ��وروش� �ن� �ك ��و ل �م ��وس �ك ��و "ل �ي �س��ت‬ ‫متوقعة‪ ،‬ولم تناقش عبر القنوات‬ ‫الديبلوماسية وال أي قناة اخرى"‪.‬‬ ‫ل�ك�ن��ه أض ��اف أن م��وس�ك��و ستؤيد‬ ‫زيارة كهذه اذا رأت أنها تصب في‬ ‫مصلحة كل االوكرانيين‪ ،‬وعندها‬ ‫"سيجد أننا شريك جدي وموثوق‬ ‫به"‪.‬‬ ‫وفي المقابل‪ ،‬رفض رئيس الوزراء‬ ‫األوك ��ران ��ي ارس �ي �ن��ي ياتسينيوك‬ ‫إج��راء محادثات مباشرة مع روسيا‪.‬‬ ‫وق��ال إن "المحادثات الثنائية في‬ ‫غياب ال��والي��ات المتحدة واالت�ح��اد‬ ‫االوروب � � � ��ي‪ ،‬م �س �ت �ح �ي �ل��ة"‪ ،‬ذل� ��ك أن‬ ‫"الروس بال شك سيخدعون"‪.‬‬ ‫الهجوم على دونتسك‬

‫ول � �ل � �ي� ��وم ال� � �ث � ��ان � ��ي‪ ،‬اس� �ت� �م ��رت‬ ‫المواجهات الدامية ف��ي دونتسك‬ ‫وت � �ع � �ه� ��دت ال � �ح � �ك ��وم ��ة م ��واص� �ل ��ة‬ ‫هجومها العسكري حتى ال يبقى‬ ‫"إرهابي واحد"‪.‬‬ ‫وأق ��ر االن�ف�ص��ال�ي��ون بمقتل ‪48‬‬ ‫م��ن رج��ال�ه��م‪ ،‬ك�م��ا س�ق��ط م��دن�ي��ان‪.‬‬

‫غير أن مصادر أخ��رى تحدثت عن‬ ‫سقوط مئة قتيل على األقل‪.‬‬ ‫وأحصى مراسل لوكالة "رويترز"‬ ‫‪ 20‬ج �ث��ة ل�م�ق��ات�ل�ي��ن ف ��ي م�ش��رح��ة‬ ‫م �س �ت �ش �ف��ى‪ ،‬وك � � ��ان ب �ع �ض �ه��ا ب�لا‬ ‫أطراف‪.‬‬ ‫وك� ��ان� ��ت س� �ح ��ب دخ � � ��ان اس� ��ود‬ ‫ارت �ف �ع��ت ف ��وق ال�م�ن�ط�ق��ة‪ُ ،‬‬ ‫وس�ج��ل‬ ‫استخدام للمدفعية الثقيلة ونيران‬ ‫طائرات هليكوبتر وتحليق طائرات‬ ‫مقاتلة في أجواء المطار ومحيطه‪،‬‬ ‫وقد توقف العمل فيه‪.‬‬ ‫وأق� ��ر رئ �ي��س وزراء "ج�م�ه��وري��ة‬ ‫دون �ت �س��ك ال�ش�ع�ب�ي��ة" ال�م�ع�ل�ن��ة من‬ ‫ج��ان��ب واح ��د ال�ك�س�ن��در ب� ��وروداي‪،‬‬ ‫بسيطرة ال �ق��وات األوك��ران �ي��ة على‬ ‫ال�م�ط��ار ال ��ذي س��اه��م مظليون في‬ ‫تطهيره‪.‬‬ ‫واتهمت كييف موسكو بإرسال‬ ‫"إره��اب�ي�ي��ن" عبر ح��دوده��ا‪ .‬وتعهد‬ ‫ال� �ن ��ائ ��ب األول ل ��رئ� �ي ��س ال� � � ��وزراء‬ ‫األوكراني فيتالي ياريما‪ ،‬بمواصلة‬ ‫"ع �م �ل �ي��ة م �ك��اف �ح��ة اإلره � � ��اب ح�ت��ى‬ ‫ال ي�ب�ق��ى إره��اب��ي واح ��د ع�ل��ى أرض‬ ‫أوكرانيا"‪.‬‬

‫من اليسار الفائز في االنتخابات الرئاسية االوكرانية بيترو بوروشنكو يتحدث في‬

‫مؤتمر صحافي مع رئيس بلدية كييف المنتخب فيتالي كليتشكو في العاصمة‬

‫االوكرانية االثنين‪.‬‬

‫وتحدثت منظمة األمن والتعاون‬ ‫ف ��ي أوروب � � ��ا ع ��ن ف� �ق ��دان االت �ص��ال‬ ‫ب�ف��ري��ق م��ن ال�م��راق�ب�ي��ن ف��ي منطقة‬ ‫دون�ت�س��ك‪ .‬وص ��ادف ال�ف��ري��ق ال��ذي‬ ‫ي �ت��أل��ف م��ن أس �ت��ون��ي وس��وي �س��ري‬ ‫وتركي ودانماركي‪ ،‬نقطة تفتيش‬ ‫على ط��ري��ق ليل االث�ن�ي��ن ‪ -‬الثلثاء‬ ‫السادسة مساء بالتوقيت المحلي‬ ‫ولم يعاود االتصال بها‪.‬‬ ‫وفي المقابل‪ ،‬تحدث ضابط في‬ ‫حلف شمال األطلسي عن انسحاب‬ ‫روس��ي ب�ط��يء م��ن ح��دود أوك��ران�ي��ا‪.‬‬ ‫وقال‪" :‬الحظ حلف شمال األطلسي‬ ‫ب�ع��ض ال�ن�ش��اط المستمر ل�ل�ق��وات‬ ‫الروسية على مقربة من الحدود مع‬ ‫أوكرانيا خالل األيام االخيرة‪ .‬وثمة‬

‫(أ ب)‬

‫ب �ع��ض األدل � � ��ة ع �ل��ى ش �ح��ن ب�ع��ض‬ ‫ال�م�ع��دات واإلم � ��دادات أو اع��داده��ا‬ ‫للتحرك في مواقع معينة"‪ ،‬مشيرًا‬ ‫إل ��ى أن "ال �ن �ش��اط ال � ��ذي ن�لاح�ظ��ه‬ ‫حاليا يمكن أن يشير إلى انسحاب‬ ‫بطيء أو على مراحل للقوات‪ .‬في‬ ‫ال��وق��ت ال �ح��اض��ر‪ ،‬ال �ج��زء األك �ب��ر من‬ ‫القوة الروسية التي نشرت سابقًا‬ ‫ال يزال على مقربة من الحدود"‪.‬‬ ‫ودعا بوتين إلى "الوقف الفوري‬ ‫ل�ل�ع�م�ل�ي��ة ال �ع �ق��اب �ي��ة ال �ت��ي يشنها‬ ‫ال �ج �ي��ش" األوك ��ران ��ي وف �ت��ح "ح ��وار‬ ‫س� �ل� �م ��ي" م � ��ع م �م �ث �ل ��ي ال �م �ن ��اط ��ق‬ ‫األوكرانية‪ .‬وورد كالمه في مكالمة‬ ‫هاتفية مع رئيس ال��وزراء اإليطالي‬ ‫ماتيو رنزي‪.‬‬


‫العرب والعالم ‪11‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫السيسي نحو فوز مضمون على صباحي يف االنتخابات الرئاسية املصرية‬ ‫تمديد االقتراع يوم ًا ثالث ًا بعدما صارت نسبة املقترعين دليالً على الشرعية‬

‫مددت اللجنة العليا لالنتخابات الرئاسية‬ ‫المصرية التي يخوضها وزير الدفاع السابق‬ ‫عبد الفتاح السيسي والسياسي اليساري‬ ‫حمدين صباحي‪ ،‬عملية االقتراع يوما ثالثا‬ ‫بعدما تحولت نسبة المقترعين الرهان‬ ‫الرئيسي في هذه االنتخابات التي يريد‬ ‫السيسي ان يجعلها دليال على شرعيته‪ ،‬بينما‬ ‫يشكك "االخوان المسلمون" فيها ويرون‬ ‫انه استولى على السلطة في "انقالب"‬ ‫اطاح الرئيس االسالمي محمد مرسي‪.‬‬ ‫(رويترز‪ ،‬و ص ف‪ ،‬أ ش أ)‬

‫نقلت وكالة أنباء الشرق األوس��ط‬ ‫"أ ش أ" ال� �م� �ص ��ري ��ة ع � ��ن ع �ض��و‬ ‫ال �ل �ج �ن��ة ال �م �س �ت �ش��ار ع �ب��د ال��وه��اب‬ ‫عبد ال��رازق "إن الهدف من تمديد‬ ‫ع�م�ل�ي��ة ال�ت�ص��وي��ت ل �ي��وم ث��ال��ث هو‬ ‫إت��اح��ة ال �ف��رص��ة ألك �ب��ر ق ��در ممكن‬ ‫م��ن ال�ن��اخ�ب�ي��ن ل�ل�إدالء ب��أص��وات�ه��م‪،‬‬ ‫وم �ن��ح ف��رص��ة ل �ل��واف��دي��ن‪ ،‬ل�ل�ع��ودة‬ ‫إل � ��ى دوائ � ��ره � ��م األص� �ل� �ي ��ة ل �ل��إدالء‬ ‫بأصواتهم"‪.‬‬ ‫أع �ل��ن رئ �ي��س ال � � ��وزراء ال�م�ص��ري‬ ‫اب ��ره � �ي ��م م �ح �ل ��ب ع� �ل ��ى ت �ل �ف��زي��ون‬ ‫الدولة في ساعة متقدمة االثنين‬ ‫ان الثلثاء سيعتبر عطلة رسمية‬ ‫ف��ي ال�ق�ط��اع ال�ح�ك��وم��ي وال�م�ص��ارف‬ ‫ل�ت�ش�ج�ي��ع ال�ن��اخ�ب�ي��ن ع �ل��ى ال�ت��وج��ه‬ ‫ال � ��ى م� ��راك� ��ز االق � � �ت� � ��راع‪ .‬ك� �م ��ا دع ��ا‬ ‫ال �ق �ط ��اع ال� �خ ��اص ال� ��ى "ال �ت �ي �س �ي��ر‬ ‫ع �ل��ى ال �م��واط �ن �ي��ن" ل�ي�ت�م�ك�ن��وا من‬ ‫ال �م �ش��ارك��ة ف ��ي االن �ت �خ��اب��ات ال�ت��ي‬ ‫دعت جماعة "االخ��وان المسلمين"‬ ‫الى مقاطعتها‪.‬‬

‫ك � �م� ��ا ق � � � ��ررت ال� �ل� �ج� �ن ��ة ال �ع �ل �ي��ا‬ ‫لالنتخابات تمديد االقتراع ساعة‬ ‫اضافية في مراكز االقتراع تقفل‬ ‫الساعة ‪ 19,00( 22,00‬بتوقيت‬ ‫غ��ري�ن�ي�ت��ش) ب��دل ال�س��اع��ة ‪21,00‬‬ ‫(‪ 18,00‬بتوقيت غرينيتش)‪.‬‬ ‫وان � �ت � �ق � ��دت وس � ��ائ � ��ل االع� �ل ��ام‬ ‫ال �م �ح �ل �ي ��ة ال � �م� ��ؤي� ��دة ل �ل �ح �ك��وم��ة‬ ‫الناخبين لعدم مشاركتهم بأعداد‬ ‫ك �ب �ي��رة ف ��ي االن �ت �خ��اب��ات‪ ،‬وت�ل�ق��ى‬ ‫م� �ص ��ري ��ون رس� ��ائ� ��ل ن �ص �ي��ة ع�ل��ى‬ ‫هواتفهم الخليوية تذكرهم بغرامة‬ ‫التخلف عن اإلدالء باألصوات‪.‬‬ ‫ووصف معلق تلفزيوني شهير‬ ‫ال �ن��اخ �ب �ي��ن ال� ��ذي� ��ن ام �ت �ن �ع��وا ع��ن‬ ‫ال �ت �ص��وي��ت ب��أن �ه��م "خ ��ون ��ة خ��ون��ة‬ ‫خونة"‪.‬‬ ‫وب��دأت عملية االق�ت��راع االثنين‬ ‫وك� ��ان م �ق��ررا أن ت�ن�ت�ه��ي ال�ث�ل�ث��اء‪.‬‬ ‫لكن االق �ب��ال على االن�ت�خ��اب��ات في‬ ‫اليومين االول�ي��ن ب��دا اق��ل منه في‬ ‫االنتخابات النيابية والرئاسية التي‬ ‫أجريت بعد اطاحة نظام الرئيس‬ ‫ال�س��اب��ق حسني م �ب��ارك ع��ام ‪2011‬‬

‫النيابية وال��رئ��اس�ي��ة ال�ت��ي اجريت‬ ‫عقب اسقاط مبارك‪ ،‬من الساحة‬ ‫السياسية بعد حملة قمع أدت الى‬ ‫مقتل المئات من أنصارها وايداع‬ ‫االالف السجون‪.‬‬ ‫وق ��ال ك��ل ال��واق�ف�ي��ن اال واح��دا‬ ‫ف ��ي ص ��ف ل �ج�ن��ة ال��زم��ال��ك ل �ل�ادالء‬ ‫ب ��أص ��وات� �ه ��م إن � �ه� ��م س �ي �خ �ت ��ارون‬ ‫السيسي‪.‬‬ ‫ورأى محمد خضر ال��ذي يعمل‬ ‫مخرجا سينمائيا وعمره ‪ 34‬سنة‬ ‫ان ��ه‪" :‬ل �ي��س م��ن ال �ص��واب اخ�ت�ي��ار‬ ‫رجل عسكري رئيسا بعد الثورة"‪.‬‬ ‫شكوى من مخالفات‬

‫نصيرات للمرشح للرئاسة المصرية عبدالفتاح السيسي يحملن صورته بعد ادالئهن باصواتهن في مركز اقتراع باالسكندرية أول من أمس‪.‬‬

‫عندما وقف الناخبون في صفوف‬ ‫ب��ال �م �ئ��ات ام � �ت ��دت ع �ب��ر ال� �ش ��وارع‬ ‫المؤدية الى مراكز االقتراع‪.‬‬ ‫وع� �ن ��د ف �ت��ح م� ��راك� ��ز االق � �ت� ��راع‬ ‫ال �ت��اس �ع��ة ص �ب��اح ام� ��س‪ ،‬ل ��م يكن‬ ‫هناك اي ناخب في بعض اللجان‬ ‫االنتخابية بالقاهرة‪.‬‬ ‫وطلب السيسي نفسه الجمعة‬ ‫من المصريين التصويت بكثافة‪.‬‬ ‫وق� � ��ال ف ��ي م �ق��اب �ل��ة ت �ل �ف��زي��ون �ي��ة‪:‬‬ ‫"عليكم ال�ن��زول االن اك�ث��ر م��ن اي‬ ‫وقت مضى في تاريخ البالد‪ .‬انزلوا‬

‫واظ �ه��روا للعالم كله ان�ك��م ‪ 40‬او‬ ‫‪( 45‬مليونا) وحتى اكثر"‪.‬‬ ‫وي �ح��ق ألك �ث��ر م ��ن ‪ 53‬م�ل�ي��ون‬ ‫ن ��اخ ��ب االدالء ب ��أص ��وات� �ه ��م ف��ي‬ ‫االن �ت �خ��اب��ات ال�م�ت��وق��ع ع�ل��ى نطاق‬ ‫واسع أن يفوز فيها السيسي‪.‬‬ ‫وف ��ي ص�ف�ح��ة ال�س�ي�س��ي بموقع‬ ‫"فايسبوك" للتواصل االجتماعي‪،‬‬ ‫وض��ع معجبون مئات م��ن صورهم‬ ‫وهم يرتدون قمصانا عليها أعالم‬ ‫م�ص��ر أو تعليقات وط�ن�ي��ة وعلى‬ ‫أصابعهم الحبر الفوسفوري الذي‬

‫عمان توضح أن طردها السفير السوري ال يعني قطع العالقات‬ ‫ّ‬ ‫خطف فريق دولي للتحقيق يف غاز الكلور وإطالقه الحق ًا‬ ‫(و ص ف‪ ،‬رويترز‪،‬‬ ‫ي ب أ‪ ،‬أ ش أ)‬

‫أف��ادت الحكومة االردنية امس ان‬ ‫السفارة السورية في عمان ستظل‬ ‫مفتوحة وتعمل كالمعتاد موضحة‬ ‫ان في إمكان دمشق تعيين سفير‬ ‫ج��دي��د ل�ه��ا ف��ي ع �م��ان‪ ،‬واك ��دت ان‬ ‫قرار طرد السفير السوري من عمان‬ ‫"ال يعني ب��أي ح��ال قطع العالقات‬ ‫مع سوريا"‪.‬‬ ‫وص� � ��رح وزي � � ��ر ال � ��دول � ��ة ل �ش ��ؤون‬ ‫االع�ل�ام واالت �ص��ال محمد المومني‬ ‫ب� ��أن ق � ��رار ال �ح �ك��وم��ة "أم � ��ر ي�ت�ع�ل��ق‬ ‫بشخص السفير نفسه جراء خروجه‬ ‫ال� �س ��اف ��ر وال� �م� �ت� �ك ��رر ع� ��ن االع� � ��راف‬ ‫الديبلوماسية باالساءة الى االردن‬ ‫وال � � � ��دول ال �ش �ق �ي �ق��ة وال �ت �ش �ك �ي��ك‬ ‫ال �م��رف��وض وال �م��دان ف��ي ال�م��واق��ف‬ ‫االردن� �ي ��ة"‪ .‬وق ��ال إن "ه ��ذا االم ��ر ال‬ ‫يعني ب��أي ح��ال قطع العالقات مع‬ ‫سوريا الشقيقة"‪.‬‬ ‫وأض � ��اف ان "دم �ش��ق تستطيع‬ ‫تسمية سفير في أي وقت‪ ،‬فضال‬ ‫عن ان السفارة السورية في عمان‬ ‫مفتوحة وتعمل كالمعتاد"‪ .‬وشدد‬ ‫على ان "ال تغيير في سياسة االردن‬ ‫وموقفها ازاء سوريا واالوضاع فيها‬ ‫م �ن��ذ ب ��داي ��ة االزم� � ��ة وال� ��داع� ��ي ال��ى‬ ‫اه�م�ي��ة ال�ت��وص��ل ال��ى ح��ل سياسي‬ ‫يضمن أمن وأمان سوريا ووحدتها‬ ‫الترابية بمشاركة مكونات الشعب‬ ‫السوري كافة"‪.‬‬ ‫وق � ��ال م �ص ��در أم �ن ��ي اردن� � ��ي ان‬ ‫السفير ال �س��وري بهجت سليمان‬ ‫"غ��ادر صباح ال�ي��وم (ام��س) اراض��ي‬ ‫ال�م�م�ل�ك��ة ع �ل��ى م �ت��ن ط��ائ��رة ت��اب�ع��ة‬

‫نجا رئيس ال ��وزراء الليبي الجديد‬ ‫أحمد معيتيق الذي تولى مهماته‬ ‫قبل أيام من هجوم شنه مسلحون‪.‬‬ ‫وه � ��و رج � ��ل أع � �م ��ال م ��دع ��وم م��ن‬ ‫اإلس�لام �ي �ي��ن ي �ت �ح��در م��ن م�ص��رات��ة‬ ‫في غرب البالد‪ ،‬وهو رئيس الوزراء‬ ‫الخامس منذ سقوط نظام العقيد‬

‫وق� ��ال ط�ب�ي��ب األس �ن ��ان ع��دن��ان‬ ‫ال �ج �ن��دي (‪ 54‬س �ن��ة) وه ��و يقف‬ ‫في صف في انتظار دوره لالدالء‬ ‫بصوته للسيسي في حي الزمالك‬ ‫الراقي بالقاهرة‪" :‬سأعطي صوتي‬ ‫للسيسي الن �ن��ا ب�ح��اج��ة للتخلص‬ ‫م��ن االخ� � ��وان ال �م �س �ل �م �ي��ن‪ ...‬وه��و‬ ‫س �ي �ع �م��ل ع� �ل ��ى ت �ح �س �ي��ن االم � ��ن‬ ‫واالقتصاد"‪.‬‬ ‫واخ� �ت� �ف ��ت ج� �م ��اع ��ة "اإلخ � � � ��وان‬ ‫ال� �م� �س� �ل� �م� �ي ��ن" ال � �ت� ��ي ح � �ل ��ت ف��ي‬ ‫ال� �م ��رك ��ز األول ف� ��ي االن �ت �خ��اب ��ات‬

‫عباس التقى برتلماوس يف رام الله‬ ‫وأعفى الكنيسة من الضرائب والجمارك‬

‫خطف فريق محققين‬

‫مقاتل من المعارضة يعمل على جهاز مرتجل للقنص على خط الجبهة في مخيم‬

‫حندرات قرب مدينة حلب أمس‪.‬‬

‫للخطوط الجوية السورية من طريق‬ ‫م�ط��ار الملكة علياء ال��دول��ي عائدا‬ ‫الى دمشق"‪.‬‬ ‫وط � � � ��ردت ال� �ح� �ك ��وم ��ة االردن � �ي� ��ة‬ ‫االث �ن �ي��ن ال�س�ف�ي��ر ال �س��وري بسبب‬ ‫"إس ��اءات ��ه ال�م�ت�ك��ررة" ال��ى االردن‪.‬‬ ‫وردا على الخطوة‪ ،‬قررت "الحكومة‬ ‫ال �س ��وري ��ة اع �ت �ب��ار ال �ق��ائ��م ب��أع �م��ال‬ ‫ال � �س � �ف� ��ارة االردن � � �ي� � ��ة ف� ��ي دم �ش��ق‬ ‫شخصا غير مرغوب فيه"‪.‬‬ ‫وأم��س‪ ،‬اتهم سليمان الحكومة‬ ‫االردن� �ي ��ة ب�م�ق��اط�ع�ت��ه وم�ض��اي�ق�ت��ه‬ ‫واق �ف��ال االب� ��واب ف��ي وج�ه��ه ط��وال‬ ‫السنوات الثالث االخ�ي��رة‪ ،‬أي منذ‬ ‫نشوب ال�ن��زاع ف��ي س��وري��ا منتصف‬ ‫آذار ‪ .2011‬وكتب في صفحته التي‬ ‫اط �ل��ق عليها "خ��اط��رة أب��و ال�م�ج��د"‬ ‫ف��ي م��وق��ع "ف��اي �س �ب��وك" ل�ل�ت��واص��ل‬ ‫االج�ت�م��اع��ي ان "مشكلة الحكومة‬ ‫االردن �ي��ة ه��ي م��ع اع �ت��راض السفير‬ ‫السوري على موقفها العدائي تجاه‬

‫(رويترز)‬

‫سوريا"‪ .‬ووجه الشكر الى الشعب‬ ‫االردن� � ��ي‪ ،‬م��ؤك��دا ان "ال �س �ف �ي��ر لم‬ ‫ي �ح��ظ ط� � ��وال ال� �س� �ن ��وات ال �خ �م��س‬ ‫التي قضاها في عمان إال بمنتهى‬ ‫الحب والود والتقدير واالحترام من‬ ‫غالبية الشعب االردني"‪.‬‬ ‫وج��اء ق��رار ط��رد السفير السوري‬ ‫ب �ع��د ن �ح��و ع �ش��رة اي� ��ام م��ن م��واف�ق��ة‬ ‫ال�ح�ك��وم��ة االردن� �ي ��ة ع�ل��ى م�ش��ارك��ة‬ ‫ال �س��وري �ي��ن ال�م�ق�ي�م�ي��ن ف �ي �ه��ا‪ ،‬في‬ ‫االن�ت�خ��اب��ات الرئاسية ال�م�ق��ررة في‬ ‫ال�ث��ال��ث م��ن ح��زي��ران وال �ت��ي يتوقع‬ ‫ان تبقي الرئيس بشار االس��د في‬ ‫منصبه‪ .‬وتنظم عملية التصويت‬ ‫في السفارة اليوم‪.‬‬ ‫وي �س �ت �ض �ي��ف االردن أك �ث��ر من‬ ‫‪ 600‬ال��ف الج��ئ س��وري مسجلين‪.‬‬ ‫وت� �ق ��ول ال �س �ل �ط��ات االردن � �ي� ��ة ان��ه‬ ‫ي�ض��اف ال��ى ه ��ؤالء‪ ،‬نحو ‪ 700‬الف‬ ‫س��وري يقيمون على اراضيها منذ‬ ‫ما قبل النزاع‪.‬‬

‫على صعيد آخ��ر‪ ،‬اعلنت منظمة‬ ‫ح �ظ��ر األس� �ل� �ح ��ة ال �ك �ي �م �ي��ائ �ي��ة أن‬ ‫فريقا م��ن ال�خ�ب��راء ال��ذي��ن يحققون‬ ‫ف��ي ه�ج�م��ات م��زع��وم��ة ب �غ��از ال�ك�ل��ور‬ ‫تعرضوا لهجوم لكنهم اآلن بخير‬ ‫وعادوا إلى قاعدتهم‪.‬‬ ‫وات� � �ه� � �م � ��ت س � � ��وري � � ��ا م� �ق ��ات� �ل ��ي‬ ‫المعارضة بخطف أف ��راد م��ن فريق‬ ‫بعثة تقصي الحقائق المشتركة‬ ‫ل�ل�أم ��م ال �م �ت �ح ��دة وم �ن �ظ �م��ة ح�ظ��ر‬ ‫األس�ل�ح��ة الكيميائية بينما كانوا‬ ‫ف��ي ط��ري�ق�ه��م إل ��ى م�ح��اف�ظ��ة ح�م��اة‬ ‫بوسط البالد للتحقيق في هجمات‬ ‫الكلور المزعومة‪.‬‬ ‫وقالت وزارة الخارجية السورية‬ ‫ف��ي ب �ي��ان‪" :‬خ�ط�ف��ت س�ي��ارت��ان من‬ ‫ال �م �ج �م��وع��ات اإلره ��اب� �ي ��ة ت�ح�م�لان‬ ‫أح ��د ع �ش��ر ش�خ�ص��ا خ�م�س��ة منهم‬ ‫س � ��وري � ��ون س��ائ �ق �ي��ن وس � �ت ��ة م��ن‬ ‫ف ��ري ��ق ب �ع �ث��ة ت �ق �ص��ي ال �ح �ق��ائ��ق"‪.‬‬ ‫وأوض�ح��ت أن الفريق ك��ان يحاول‬ ‫الوصول إل��ى قرية كفر زيتا حيث‬ ‫ت ��م االت� �ف ��اق ع �ل��ى وق ��ف ال �ن ��ار من‬ ‫الساعة الثامنة صباحا حتى الساعة‬ ‫ال �س��ادس��ة م�س��اء ل�ل�س�م��اح للفريق‬ ‫ب��ال�ق�ي��ام ب�ع�م�ل��ه‪ .‬واش � ��ارت ال ��ى أن‬ ‫س �ي��ارة ل�ل�ف��ري��ق ت�ع��رض��ت لتفجير‬ ‫بعبوة ناسفة مما أجبر القافلة على‬ ‫ال�ع��ودة‪ ،‬لكن س�ي��ارة واح��دة فقط‬ ‫عادت بسالم‪.‬‬

‫معمر القذافي عام ‪ ،2011‬وأصغرهم‬ ‫سنًا‪ ،‬إذ له ‪ 42‬سنة‪.‬‬ ‫وت �ض��م ح�ك��وم�ت��ه ‪ 18‬وزي � �رًا أدوا‬ ‫اليمين االثنين أمام رئيس المؤتمر‬ ‫الوطني العام نوري ابو سهمين‪.‬‬ ‫وقال مسؤول في مكتب معيتيق‬ ‫إنه نجا وأفراد أسرته من الهجوم الذي‬ ‫"حصل بالصواريخ وأسلحة خفيفة‬ ‫على م�ن��زل رئ�ي��س ال � ��وزراء" ف��ي أحد‬

‫أحياء طرابلس‪ ،‬مشيرًا إلى أن اثنين‬ ‫من المهاجمين أصيبا في الهجوم‪.‬‬ ‫وخ�ل��ف معيتيق ال ��ذي ال يعرفه‬ ‫الليبيون عبدالله الثني الذي تولى‬ ‫رئاسة الحكومة بالوكالة منذ عزل‬ ‫علي زي��دان في ‪ 11‬آذار بعد خالف‬ ‫استمر أشهرًا مع االسالميين‪.‬‬ ‫ورف��ض ابرهيم ال�ج�ض��ران‪ ،‬زعيم‬ ‫االن�ف�ص��ال�ي�ي��ن ال ��ذي ن�ص��ب نفسه‬

‫رئيسًا للمكتب السياسي إلقليم‬ ‫ب��رق��ة‪" ،‬ح �ك��وم��ة أح �م��د معيتيق"‪،‬‬ ‫م �ت �ه �م��ًا ال� �ك� �ت ��ل اإلس�ل��ام � �ي� ��ة ف��ي‬ ‫المؤتمر الوطني العام بأنها "فرضت‬ ‫الحكومة بصورة غير شرعية"‪.‬‬ ‫ولم تنشر بعد الالئحة الرسمية‬ ‫بأسماء الحكومة الجديدة‪ ،‬وال تزال‬ ‫م��وازن��ة س�ن��ة ‪ 2014‬ع��ال�ق��ة بسبب‬ ‫االنقسامات العميقة للمجلس‪.‬‬

‫البطريرك المسكوني برتلماوس األول والرئيس الفلسطيني محمود عباس في‬

‫رام الله أمس‪.‬‬

‫رام الله – "النهار"‬

‫ّ‬ ‫ح� � ��ض ال� ��رئ � �ي� ��س ال �ف �ل �س �ط �ي �ن��ي‬ ‫م� � �ح� � �م � ��ود ع � � �ب� � ��اس ال � �ب � �ط� ��ري� ��رك‬ ‫ال �م �س �ك��ون��ي ب ��رت� �ل� �م ��اوس االول‬ ‫والوفد المرافق له على االستثمار‬ ‫ل� ��دع� ��م رع� �ي� �ت ��ه ف � ��ي ف �ل �س �ط �ي��ن‪،‬‬ ‫وأبلغه منح الكنيسة إعفاءات من‬ ‫الضرائب والجمارك‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ورح� � � � ��ب ع � �ب� ��اس ب ��ال �ب �ط ��ري ��رك‬ ‫ال�م�س�ك��ون��ي ف��ي فلسطين خ�لال‬ ‫لقائهما في مقر الرئاسة برام الله‬ ‫ام ��س‪ ،‬ق��ائ�ل ً�ا‪" :‬س��ررن��ا بتلبيتكم‬ ‫دع ��وت� �ن ��ا ال� �ت ��ي وج� �ه� �ن ��اه ��ا ال� �ع ��ام‬ ‫الماضي‪ ،‬للقاء بينكم وبين البابا‬ ‫ف��رن�س�ي��س"‪ .‬وأض� ��اف‪" :‬إن اللقاء‬ ‫ال� � ��ذي ج � ��رى األح� � ��د ف ��ي ك�ن�ي�س��ة‬ ‫القيامة بالقدس وصادف الذكرى‬ ‫ال �خ �م �س �ي��ن ل �ح �ل��ول ال �ل �ق��اء األول‬ ‫ب� �ي ��ن ال �ك �ن �ي �س��ة االرث ��وذك� �س� �ي ��ة‬ ‫والكنيسة ال�ك��اث��ول�ي�ك�ي��ة‪ ،‬أدخ��ل‬ ‫ال �ب �ه �ج��ة ال � ��ى ق� �ل ��وب ال �م��ؤم �ن �ي��ن‬ ‫ف��ي فلسطين وال �ع��ال��م"‪ .‬وأع ��رب‬ ‫ع��ن أم �ل��ه ف��ي "م��واص �ل��ة ال�ل�ق��اءات‬ ‫ب�ي��ن الكنيستين ل�م��ا ف�ي��ه الخير‬ ‫والمصلحة المشتركة"‪.‬‬ ‫وقال‪" :‬نسعى الى تثبيت ابناء‬ ‫ش�ع�ب�ن��ا ال�م�س�ي�ح�ي�ي��ن ف��ي االرض‬ ‫المقدسة‪ ،‬ول�ه��ذه ال�غ��اي��ة شكلنا‬ ‫اللجنة العليا لشؤون الكنائس في‬ ‫فلسطين‪ ،‬وأعطيناها صالحيات‬ ‫وه��ام��ش ت �ح��رك واس� ��ع‪ ،‬وأص��درن��ا‬ ‫مرسوما رئاسيا يعفي الكنائس‬ ‫واألدي ��رة التابعة لها من الجمارك‬ ‫وال � �ض� ��رائ� ��ب"‪ .‬واض � � ��اف‪" :‬ن�ش�ج��ع‬ ‫الكنيسة الكاثوليكية على اقامة‬

‫(رويترز)‬

‫م� �ش ��اري ��ع اس� �ك ��ان� �ي ��ة وت �ع �ل �ي �م �ي��ة‬ ‫وص �ح �ي��ة واج �ت �م��اع �ي��ة ل��رع��اي��اه��ا‬ ‫لتثبيتهم ف��ي وط�ن�ه��م وللحافظ‬ ‫على الممتلكات الخاصة بهم في‬ ‫االرض المقدسة"‪.‬‬ ‫أم � ��ا ال� �ب� �ط ��ري ��رك ال �م �س �ك��ون��ي‪،‬‬ ‫ف��أش��اد ب��دع��وة ع�ب��اس إي��اه ل��زي��ارة‬ ‫بيت لحم‪ ،‬مشيرًا الى "أنها رسالة‬ ‫جميلة ل��زي��ارة م��دي�ن��ة ب�ي��ت لحم‪،‬‬ ‫ولقاء البابا فرنسيس"‪ .‬وأكد "أن‬ ‫لقاءه البابا فرنسيس في مدينة‬ ‫ال �ق��دس ك ��ان إي�ج��اب�ي��ًا ون��اج �ح��ًا"‪،‬‬ ‫م ��وض� �ح ��ًا أن ال � �ب� ��اب� ��ا أخ� � �ب � ��ره ع��ن‬ ‫سعادته الكبيرة بقبول الطرفين‬ ‫الفلسطيني واإلسرائيلي دعوته‬ ‫لزيارة الفاتيكان"‪.‬‬ ‫حريق في كنيسة‬

‫وف ��ي ال� �ق ��دس‪ ،‬أح� ��رق شخص‬ ‫مجهول ليل االثنين سجل ال��زوار‬ ‫ف��ي كنيسة رق��اد ال�س�ي��دة‪ .‬وروى‬ ‫شهود "أن شخصًا دخل الكنيسة‬ ‫وأخ��ذ شمعة ث��م ن��زل ال��ى الطبقة‬ ‫السفلى من الكنيسة‪ .‬وبعد ذلك‬ ‫بوقت قصير اشتعلت النيران في‬ ‫سجل الزوار وفي جزء من آلة األرغن‬ ‫وت��م إخ �م��اده��ا"‪ .‬وح�ص��ل ال�ح��ادث‬ ‫بعيد انتهاء القداس ال��ذي أقامه‬ ‫البابا فرنسيس في غرفة العشاء‬ ‫السري للسيد المسيح المجاورة‪.‬‬ ‫وف � ��ي ب� �ي ��ت ل� �ح ��م‪ ،‬ش � � ّ�ب ف �ج �رًا‬ ‫ح��ري��ق ف��ي ج��زء م��ن م�غ��ارة الميالد‬ ‫بكنيسة ال �م �ه��د‪ ،‬ق��ال��ت ال�ش��رط��ة‬ ‫الفلسطينية التي أج��رت تحقيقًا‬ ‫سريعًا "إن��ه ع��رض��ي ول�ي��س بفعل‬ ‫فاعل"‪.‬‬

‫حملة صباحي‬

‫اشتكت من مخالفات‬ ‫كثيرة بينها اعتداءات‬ ‫على مندوبين‬

‫يقف شرطيون بمالبس مدنية‪.‬‬ ‫وق� ��ال� ��ت وزارة ا�� ��داخ� �ل� �ي ��ة ف��ي‬ ‫ص �ف �ح �ت �ه��ا ب �م��وق��ع "ف��اي �س �ب��وك"‬ ‫إن ان �ف �ج��ارا ح�ص��ل ف��ي ح��ي مصر‬ ‫ال �ج��دي��دة ب �ش �م��ال ش ��رق ال �ق��اه��رة‬ ‫ام��س لكنه لم يسفر عن إصابات‬ ‫أو خ �س��ائ��ر م ��ادي ��ة‪ .‬وأض ��اف ��ت أن‬ ‫االن�ف�ج��ار "م �ح��دود ن��ات��ج م��ن عبوة‬ ‫ب��دائ �ي��ة م�ت��وس�ط��ة ال �ح �ج��م وس��ط‬ ‫مخلفات"‪.‬‬ ‫وم � � ��ن ال � �م � �ق� ��رر إع� �ل� ��ان ال� �ف ��ائ ��ز‬ ‫ف��ي االن �ت �خ��اب ف��ي م��وع��د أق �ص��اه‬ ‫الخامس من حزيران المقبل‪.‬‬

‫األحمد ّ‬ ‫يتوقع إعالن عباس‬ ‫حكومة التوافق الفلسطيني الخميس‬ ‫رام الله – محمد هواش‬

‫الى ذلك‪ ،‬أعلنت وزارة الخارجية‬ ‫السورية أن دول��ة اإلم��ارات العربية‬ ‫ال�م�ت�ح��دة رف �ض��ت ال �س �م��اح ب��إج��راء‬ ‫االنتخابات الرئاسية السورية على‬ ‫أراضيها‪.‬‬

‫نجاة رئيس الوزراء الليبي الجديد من هجوم‬ ‫(وص ف)‬

‫يبين أنهم أدلوا بأصواتهم‪ .‬ورفع‬ ‫آخ��رون الف�ت��ات فيها ع�ب��ارة "تحيا‬ ‫مصر" شعار السيسي‪.‬‬ ‫وف��ي ب�ع��ض ال�ل�ج��ان االنتخابية‬ ‫ان� �ش ��د أن � �ص ��ار ل �ل �س �ي �س��ي اغ��ان��ي‬ ‫ورق�ص��وا على أن�غ��ام أغنية كتبت‬ ‫خ�ص�ي�ص��ا ل �ح��ض ال �ن��اخ �ب �ي��ن على‬ ‫اإلدالء بأصواتهم‪.‬‬ ‫ل� �ك ��ن ال� �ش� �ب ��اب ال� �م� �ص ��ري م��ن‬ ‫ال �ج �ي��ل ال� ��ذي ق ��اد ان �ت �ف��اض��ة ع��ام‬ ‫‪ 2011‬غ� ��اب ب �ع��ض األح� �ي ��ان عن‬ ‫صفوف المقترعين‪.‬‬

‫(أ ف ب)‬

‫وشكت حملة حمدين صباحي‬ ‫من مخالفات كثيرة منها اعتداءات‬ ‫ج�س��دي��ة ع�ل��ى م�ن��دوب�ي��ن وت��دخ��ل‬ ‫الشرطة والجيش في اليوم االول‬ ‫ل�ل�ان� �ت� �خ ��اب ��ات‪ .‬وي � �ق� ��دم ص �ب��اح��ي‬ ‫نفسه باعتباره المرشح المعبر عن‬ ‫مبادئ واه��داف "ث��ورة ‪ 25‬يناير"‬ ‫ال �ت��ي عكسها ش �ع��اره��ا الرئيسي‬ ‫"عيش‪ ،‬حرية‪ ،‬عدالة اجتماعية‪،‬‬ ‫كرامة انسانية"‪.‬‬ ‫وكانت جماعة "اإلخ��وان" دعت‬ ‫إل ��ى م�ق��اط�ع��ة االن �ت �خ��اب��ات‪ ،‬فيما‬ ‫وص � ��ف ب �ع��ض ال �م �ص��ري �ي��ن ه��ذه‬ ‫االنتخابات بأنها اهدار للوقت‪.‬‬ ‫وق��ال الخباز وائ��ل شوقي (‪24‬‬ ‫س �ن��ة) وه ��و ي�س�ح��ب أرغ �ف��ة الخبز‬ ‫المدعوم من فرن أحد المخابز في‬ ‫حي امبابة‪" :‬المرشحين مفروضين‬ ‫علينا‪ .‬مش عايز اي واحد منهم"‪.‬‬ ‫وقال آخرون إن مصر تحتاج الى‬ ‫رجل قوي‪.‬‬ ‫وق ��ال ��ت دع� � ��اء م �ح �م��د وه � ��ي أم‬ ‫لطفلين عمرها ‪ 34‬سنة "هو قائد‬ ‫الجيش ومحترم‪ .‬ال هو فاسد وال‬ ‫حرامي وعشان كده صوتي له"‪.‬‬ ‫وق��دم��ت وس��ائ��ل اإلع�ل��ام ال�ت��ي‬

‫ت�م�ل�ك�ه��ا ال ��دول ��ة ل �ل��دول��ة ورج� ��ال‬ ‫أع � � �م� � ��ال م � � ��ؤي � � ��دون ل �ل �س �ل �ط��ات‬ ‫ال� �م ��دع ��وم ��ة م� ��ن ال �ج �ي ��ش ص� ��ورة‬ ‫مختلفة‪.‬‬ ‫وع� �ن ��ون ��ت ص �ح �ي �ف��ة "األه� � � ��رام"‬ ‫الحكومية‪" :‬المصريون يصنعون‬ ‫ال �ت��اري��خ" م��ع ص ��ورة ل�ص��ف طويل‬ ‫م� ��ن ال �ن ��اخ �ب �ي ��ن ال� ��ذي� ��ن ي �ق �ف��ون‬ ‫ان � �ت � �ظ� ��ارا ل� � �ل� ��ادالء ب ��أص ��وات� �ه ��م‪.‬‬ ‫وكتبت صحيفة "المصري اليوم"‬ ‫المستقلة‪" :‬المصريون يختارون‬ ‫الرئيس ويعلنون نهاية اإلخوان"‪.‬‬ ‫وت� �ش� �ت ��رك ق� � ��وات ك �ب �ي��رة م��ن‬ ‫ال �ج �ي ��ش وال� �ش ��رط ��ة ف� ��ي ت��أم �ي��ن‬ ‫العملية االنتخابية‪ .‬ويضع بعض‬ ‫رج��ال األم��ن خ��ارج م��راك��ز االق�ت��راع‬ ‫أقنعة س��ود على وجوههم بينما‬

‫ان �ت �ه��ت ف ��ي غ� ��زة ام� ��س سلسلة‬ ‫اس� � �ت� � �ش � ��ارات ل� �ت ��أل� �ي ��ف ح �ك��وم��ة‬ ‫ال �ت��واف��ق ال��وط �ن��ي الفلسطينية‪،‬‬ ‫أج��راه��ا عضو مركزية "ف�ت��ح" ع��زام‬ ‫األح �م ��د م ��ع ق �ي��ادي �ي��ن م ��ن ح��رك��ة‬ ‫ال �م �ق��اوم��ة االس�ل�ام �ي ��ة "ح �م��اس"‬ ‫برئاسة عضو المكتب السياسي‬ ‫موسى أبو مرزوق من دون التوصل‬ ‫ال��ى ات�ف��اق نهائي‪ ،‬م��ع أن االج��واء‬ ‫كانت ايجابية استنادًا الى األحمد‬ ‫وأبو مرزوق‪.‬‬ ‫وص� � � � � ّ�رح األح� � �م � ��د ف � ��ي م��ؤت �م��ر‬ ‫صحافي "ان ات�ف��اق��ًا ج��رى بشكل‬ ‫ش�ب��ه ن�ه��ائ��ي ع�ل��ى أس �م��اء ال� ��وزراء‬ ‫وح� �ق ��ائ� �ب� �ه ��م ال � � � ��وزاري � � � ��ة"‪ ،‬و"ان‬ ‫الرئيس عباس سيعلن التشكيلة‬ ‫الوزارية الخميس من رام الله"‪.‬‬ ‫وق � ��ال‪" :‬س �ن �ب �ل��غ وج �ه �ت��ي نظر‬ ‫الحركتين فتح وحماس للرئيس‬ ‫باألسماء حتى يعطي قراره االخير‬ ‫ب �ع��د اك �م ��ال م �ش ��اورات ��ه م ��ع بقية‬ ‫ال �ق��وى ال�ف�ل�س�ط�ي�ن�ي��ة"‪ .‬وأض ��اف‪:‬‬ ‫"االع�ل�ان ع��ن الحكومة سيتم من‬

‫الرئيس شخصيًا في مقر الرئاسة‬ ‫برام الله‪ ،‬غالبًا الخميس"‪.‬‬ ‫وع��ن معبر رف ��ح‪ ،‬ق��ال ان��ه "بعد‬ ‫تأليف الحكومة مباشرة سيكون‬ ‫هناك افتتاح لمعبر رف��ح"‪ ،‬مؤكدًا‬ ‫"ان االت�ص��االت مستمرة مع مصر‬ ‫ف ��ي ه� ��ذا ال � �ش� ��أن‪ ،‬وأن� �ه ��ا ج��اه��زة‬ ‫ل �ل �ت �ع��ام��ل م ��ع ال �س �ل �ط��ة ال�ش��رع�ي��ة‬ ‫لتخفيف المعاناة عن شعبنا"‪.‬‬ ‫وص��رح أب��و م��رزوق مسؤول ملف‬ ‫ال �م �ص��ال �ح��ة ف� ��ي "ح � �م � ��اس" ب ��أن‬ ‫"الرئيس عباس يجري اتصاالته‬ ‫النعقاد لجنة منظمة التحرير في‬ ‫أقرب فرصة"‪.‬‬ ‫وقال إن "حركتي فتح وحماس‬ ‫س�ت�ب�ق�ي��ان ع �ل��ى اس �ت �ع��داد دائ ��م‬ ‫ل �ت �س �ه �ي��ل م �ه �م��ة ال �ح �ك��وم��ة ف��ي‬ ‫وظ ��ائ� �ف� �ه ��ا ب� ��االض� ��اف� ��ة ال� � ��ى ك��ل‬ ‫االش �ك��ال �ي��ات م��ن أث� ��ار االن �ق �س��ام‬ ‫لحل كل القضايا العالقة بالتعاون‬ ‫ح �ت��ى ن �ن �ه��ي االن �ق �س ��ام ال� ��ى غير‬ ‫رجعة"‪.‬‬ ‫واك ��د "ات �ف��اق ال�ح��رك�ت�ي��ن على‬ ‫ت��ول��ي ال��دك �ت��ور رام� ��ي ال�ح�م��دال�ل��ه‬ ‫رئاسة الحكومة"‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫العرب والعالم‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫في ضوء النهار‬

‫راجح الخوري‬

‫الجدي!‬ ‫التحدي وعون ّ‬ ‫جعجع ّ‬ ‫ماذا سيحصل من اليوم الى التاسع من حزيران المقبل‬ ‫الموعد الجديد الذي حدده الرئيس نبيه بري النتخاب رئيس‬ ‫للجمهورية السعيدة؟‬ ‫لن يحصل اي شيء يزعج الفراغ المستريح جدًا في قصر‬ ‫بعبدا‪ ،‬فالجلسة لن تعقد بسبب عدم اكتمال النصاب‪ ،‬على ما‬ ‫حصل في خمس جلسات اسبوعية متتالية يرى الجنرال عون‬ ‫انها أسفرت عن فوز الورقة البيضاء‪ ،‬اي ان المقاطعة هي التي‬ ‫فازت وستفوز دائمًا‪ ،‬ومن الواضح ان في هذا الكالم اشارة‬ ‫ضمنية الى انه هو البطل المضمر لهذه الورقة‪ ،‬وانها ستبقى‬ ‫دائمًا بيضاء ما لم ّ‬ ‫يتجرع "تيار المستقبل" وجماعة ‪ ١٤‬آذار‬ ‫عليها بالحبر األصفر !‬ ‫كأس البرتقال ويكتبوا اسمه ّ‬ ‫يقول عون انه وحلفاءه لم يعطلوا النصاب‪ ،‬وان تعطيله جاء‬ ‫بسبب تعطيل الفريق اآلخر اي ‪ ١٤‬آذار‪ ،‬الذي واظب على حضور‬ ‫كل الجلسات‪ ،‬لكن ليس من الضروري ان نسأل كيف او نحاول‬ ‫الفهم لماذا يناور عون ويتهم خصومه بالتعطيل‪ ،‬مشددًا على‬ ‫انه ال يمكن الدولة ان تستمر من دون رئيس للجمهورية "ونحن‬ ‫ّ‬ ‫نريد رئيسًا قويًا وقادرًا يمثل وجدان المسيحيين"‪ ،‬وليس‬ ‫معروفًا وفق أي معيار يمكن ان نفحص وجدانهم‪ ،‬هل طبقًا‬ ‫لمقياس ريختر ً‬ ‫مثال؟‬ ‫يبدو ان عون لم يستمع الى خطاب السيد حسن نصرالله‬ ‫يوم األحد‪ ،‬عندما ّ‬ ‫سماه مرشحًا من دون ذكر اسمه‪ ،‬بالقول كان‬ ‫هناك مرشح تحد والمقصود الدكتور سمير جعجع‪ ،‬ومرشح‬ ‫جدي والمقصود الجنرال عون‪ ،‬على ما فهم الناس من الناقورة‬ ‫الى النهر الكبير‪ ،‬لهذا كان مستغربا قول عون "لم ّ‬ ‫يسمني احد‬ ‫ّ‬ ‫وحين تبدأ المعركة الحقيقية أرى إن‬ ‫وحتى انا لم اسم نفسي‪ّ ،‬‬ ‫كنت سأترشح او أترك الترشح لآلخرين"‪.‬‬ ‫وهذا يعني ان المعركة الحقيقية لن تبدأ اطالقًا في نظره قبل‬ ‫ان تذهب جماعة ّ‪ ١٤‬آذار الى الرابية رافعين الفتات تقول‪ :‬ايها‬ ‫الجنرال الوفاقي خلصنا‪ ،‬وال تتركنا في بحر هائج‪ ،‬بينما تنشد‬ ‫جوقة المستقبل عونك جايي من الله‪ ،‬ويعقد وليد جنبالط‬ ‫واعضاء اللقاء الديموقراطي على دربكة هنري حلو حلقات‬ ‫الدبكة من انطلياس صعودًا!‬ ‫نصرالله يرى انه ال تزال هناك فرصة داخلية النتخاب رئيس‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫محمية‬ ‫تطمئن الى انها تنام قريرة العين‬ ‫قوي لدولة يريدها ان‬ ‫في كنف المقاومة‪ ،‬رئيس يعرف الفرق بين الخشب والذهب‬ ‫ليحفظ االستقرار والسالم‪ ،‬فهل هناك افضل من حليفه عون‬ ‫المنصب؟‬ ‫لشغل هذا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لكن عون المرشح الجدي عند نصرالله هو مرشح تحد عند‬ ‫‪ ١٤‬آذار‪ ،‬التي تستذكر دفاتره ومواقفه فال ّ‬ ‫تصدق ان األمور‬ ‫ً‬ ‫وصلت به الى درجة االعتقاد انها يمكن ان تصدق فعال انه بات‬ ‫رجل وفاق ال يالكم بالفوالذ بل يصافح بالمخمل ‪ ...‬ولهذا تبقى‬ ‫الورقة البيضاء فائزة ويبقى الفراغ مستريحًا في بعبدا!‬ ‫‪rajeh.khoury@annahar.com.lb‬‬

‫املتطرف يف انتخابات البرملان األوروبي‬ ‫تقدم اليمين ّ‬ ‫ّ‬ ‫ُتحدث زلزاالً سياسي ًا يف فرنسا وبريطانيا‬

‫زعيمة الجبهة الوطنية الفرنسية مارين لوبن في مقر الجبهة في نانتير قرب باريس بعد اعالن نتائج االنتخابات األوروبية‪.‬‬

‫(و ص ف‪ ،‬رويترز)‬

‫أحدثت انتخابات البرلمان االوروبي‬ ‫زل � ً‬ ‫�زاال سياسيًا ف��ي ك��ل م��ن فرنسا‬ ‫وبريطانيا‪ ،‬مع تقدم احزاب اليمين‬ ‫ال� �م� �ت� �ط ��رف ال �م �ن��اه �ض��ة ل �ل��وح��دة‬ ‫االوروب � �ي� ��ة ل �ل �م��رة االول � ��ى االح� ��زاب‬ ‫ال �ت �ق �ل �ي��دي��ة‪ ،‬ب �ي �ن �م��ا ت �م �ك��ن ح��زب‬ ‫ال �ن��ازي �ي��ن ال� �ج ��دد ف ��ي ال �م��ان �ي��ا من‬ ‫ايصال نائب الى البرلمان ال��ذي ال‬ ‫ي��زال اليمين المحافظ يحتل اكبر‬ ‫عدد من مقاعده‪.‬‬ ‫وف � ��ي ب��ري �ط��ان �ي��ا ت� �ص ��در ح ��زب‬ ‫االس �ت �ق�لال ال�ب��ري�ط��ان��ي "ي��وك�ي��ب"‬ ‫ب ��زع ��ام ��ة ن��اي �ج��ل ف � ��راج ال �م �ن��اه��ض‬ ‫الوروبا نتائج االنتخابات التي جرت‬ ‫في المملكة المتحدة االح��د‪ ،‬ونال‬ ‫نسبة تاريخية بلغت ‪ 29‬في المئة‬

‫م ��ن االص � � ��وات ف ��ي ث �ل �ث��ي م�ن��اط��ق‬ ‫البالد الـ‪.12‬‬ ‫وف � � ��ي ف� ��رن � �س� ��ا ح � �ل� ��ت ال �ج �ب �ه��ة‬ ‫ال��وط�ن�ي��ة ب��زع��ام��ة م��اري��ن ل��وب��ن في‬ ‫ال �ط �ل �ي �ع��ة ب� �ف ��ارق ك �ب �ي��ر م ��ع نسبة‬ ‫تاريخية بلغت ‪ 25,4‬في المئة من‬ ‫االصوات‪ .‬وستحصل بذلك على ما‬ ‫بين ‪ 23‬و‪ 25‬مقعدا ف��ي البرلمان‬ ‫االوروب� � � ��ي ح �ي��ث ل �ف��رن �س��ا‪ ،‬اح ��دى‬ ‫ال��دول المؤسسة للبناء االوروب ��ي‪،‬‬ ‫‪ 74‬مقعدا‪.‬‬ ‫وتقدمت الجبهة الوطنية بفارق‬ ‫كبير حزب االتحاد من أجل حركة‬ ‫شعبية ال�ي�م�ي��ن ال �م �ع��ارض‪ ،‬بينما‬ ‫م �ن��ي ال �ح��زب االش �ت��راك��ي ب�ه��زي�م��ة‬ ‫جديدة إذ نال أقل من ‪ 15‬في المئة‬ ‫من االصوات‪.‬‬ ‫وت �ع �ل �ي �ق ��ًا ع� �ل ��ى ف � � ��وز ال �ج �ب �ه��ة‬

‫ال��وط�ن�ي��ة‪ ،‬دع��ا ال��رئ�ي��س الفرنسي‬ ‫ف��رن�س��وا ه��والن��د ف��ي كلمة متلفزة‬ ‫االت �ح��اد االوروب� ��ي ال��ى "االن�س�ح��اب‬ ‫من حيث ليس ضروريا" كي يكون‬ ‫فعاال‪.‬‬ ‫واس�ت�ن��ادا ال��ى ت�ق��دي��رات أعلنها‬ ‫ال �ب��رل �م��ان االوروب � � ��ي ل �ي��ل االح� ��د –‬ ‫االث �ن �ي��ن‪ ،‬ال ي ��زال م�ح��اف�ظ��و ال�ح��زب‬ ‫ال �ش �ع �ب��ي االوروب� � � ��ي ف ��ي ال�ط�ل�ي�ع��ة‬ ‫ب� �ح� �ص ��ول� �ه ��م ع � �ل ��ى ‪ 212‬م �ق �ع��دا‬ ‫م��ن اص ��ل ‪ ،751‬ف��ي م �ق��اب��ل ‪186‬‬ ‫لالشتراكيين‪ .‬ونال الليبراليون ‪70‬‬ ‫مقعدا وخلفهم حزب الخضر ‪.55‬‬ ‫واالح ��زاب االرب �ع��ة ال�م��ؤي��دة الوروب��ا‬ ‫باتت تحتل ‪ 523‬مقعدا في مقابل‬ ‫‪ 612‬سابقا‪ .‬أما بالنسبة الى مختلف‬ ‫االحزاب المشككة في أوروبا‪ ،‬فانها‬ ‫ال تشكل كتلة متجانسة ولن تجمع‬

‫(أ ف ب)‬

‫اكثر من ‪ 140‬نائبا‪.‬‬ ‫وف ��ي ال �م��ان �ي��ا ال �ت��ي ل �ه��ا ال�ح�ص��ة‬ ‫ال �ك �ب��رى م��ن ال �ن��واب ف��ي ال�ب��رل�م��ان‬ ‫االوروب��ي (‪ 96‬نائبا)‪ ،‬حل محافظو‬ ‫المستشارة االلمانية أنغيال ميركل‬ ‫ف ��ي ال �ط �ل �ي �ع��ة‪ .‬ول �ك��ن ب ��ات ل�ح��زب‬ ‫ال�ن��ازي�ي��ن ال �ج��دد ل�ل�م��رة االول ��ى في‬ ‫تاريخه ممثل في البرلمان االوروبي‪.‬‬ ‫وف��ي النمسا ح��ل ح��زب اليمين‬ ‫المتطرف "اف ب��ي او" ف��ي المرتبة‬ ‫الثالثة بحصوله على ‪ 20‬في المئة‬ ‫من االصوات‪ ،‬وزادت نسبة التاييد‬ ‫ل��ه اك �ث��ر م��ن خ�م��س ن �ق��اط م�ق��ارن��ة‬ ‫بعام ‪.2009‬‬ ‫وف � ��ي ال� ��دان � �م� ��ارك ح� ��ل ال �ح ��زب‬ ‫ال� �ش� �ع� �ب ��ي‪ ،‬ال �ت �ن �ظ �ي��م ال �م �ن��اه��ض‬ ‫للهجرة في الطليعة بحصوله على‬ ‫‪ 27‬في المئة من االصوات‪.‬‬

‫نهاريات‬

‫الياس الديري‬

‫مصر جديدة‪ ،‬عالم عربي جديد؟‬

‫قد يكون السؤال سابقًا ألوانه‪ ،‬إال أنه َّ‬ ‫يتردد في "مجالس‬ ‫ِّ‬ ‫يعلقون ً‬ ‫آماال كبيرة على خروج مصر من مأزقها‬ ‫الحكماء" الذين‬ ‫َّ‬ ‫المصرية القديمة‪ ،‬العريقة‪ ،‬إلى‬ ‫"اإلخواني"‪ ،‬وعودة الروح‬ ‫النفوس والقلوب‪ ،‬وترجمة اإلفادة من التجارب القاسية في‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫والمصريين فرصة‬ ‫تجديدية‪ ،‬تمنح مصر‬ ‫خطوات وقرارات‬ ‫العمر‪ ...‬بعودة الروح‪ ،‬وعودة الديموقراطية‪ ،‬وعودة الحرية‬ ‫واالنفتاح الكامل على العالم العربي وقضاياه المختلفة‪.‬‬ ‫ً‬ ‫سؤاال َّ‬ ‫إال أن ّ‬ ‫يتردد همسًا‪ :‬هل يكون "الرئيس" عبد‬ ‫ثمة‬ ‫الفتاح السيسي رجل التغيير الديموقراطي البرلماني‪ ،‬أم تراه‬ ‫سيكون "خير" خلف لـ"خير" سلف؟‬ ‫في كل حال‪ ،‬كانوا وال يزالون يقولون إذا كانت مصر بخير‪،‬‬ ‫فالعالم العربي ولبنان بصورة خاصة بخير‪ .‬ومن قديم الزمان ال‬ ‫ِّ‬ ‫من أمس وال من اليوم‪ ،‬وهي تؤكد دورها ومطرحها‪.‬‬ ‫ولمناسبة االنتخابات الرئاسية يضيفون اليوم‪ :‬مصر جديدة‪،‬‬ ‫عالم عربي جديد‪.‬‬ ‫َّ‬ ‫إضافية لتجديد‬ ‫لقد كانت تطورات "الربيع العربي" فرصة‬ ‫االعتراف بالدور األول والمقام َ‬ ‫األول ّ‬ ‫ألم الدنيا‪.‬‬ ‫ابتالع مصر ودورها‬ ‫صحيح أن "العاصفة َّاإلخوانية"َّ حاولت َّ‬ ‫والدولية التي تجلت بحضورها‬ ‫العربي ومكانتها اإلقليمية‬ ‫ّ‬ ‫المميز في عهد الرئيس الظاهرة جمال عبد الناصر‪ ،‬إال أن الثورة‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬ ‫الشعبية المضادة المدعومة من الجيش ما لبثت أن أثبتت‬ ‫وجودها‪ ،‬واستعادت مصر من أسرها‪.‬‬ ‫اليوم يجتهد المصريون بكل قواهم‪ ،‬وبتصميم نادر‪ ،‬وبإرادة‬ ‫َّ‬ ‫غيرت وجه التاريخ ومجرى األحداث في المنطقة مرارًا‪ ،‬لتحقيق‬ ‫َّ‬ ‫نجاح باهر في امتحان االنتخابات الرئاسية‪ ،‬التي على أساسها‬ ‫َّ‬ ‫ِّ‬ ‫األساسية‬ ‫ستشرع مصر الجديدة أبوابها الستقبال التغييرات‬ ‫المصريون‪.‬‬ ‫التي يحلم بها‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫وع ْبر رئيس يأتي مرة أخرى من العسكر‪ ،‬إنما بمفاهيم‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وتطلعات ورغبات ّ‬ ‫عصرية كما يأمل المصريون‪ ،‬تتيح‬ ‫مدنية‬ ‫َ‬ ‫فرصة الفرح واألمان لهذه "المصر" المقهورة والمصادرة‬ ‫والحرية منذ عقود ُ‬ ‫َّ‬ ‫ودهور‪ .‬ثمة ما يشبه اإلجماع على أن‬ ‫اإلرادة‬ ‫"الرئيس" السيسي‪ ،‬الذي يعود إليه الكثير من الفعل والفضل‬ ‫وشعبها‬ ‫في إنقاذ مصر من براثن "اإلخوان"‪ ،‬سيكافئ ّأم الدنيا‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫يشكل َّ‬ ‫َّ‬ ‫تاريخية‪ ،‬تجعلهم ينسون ظلم‬ ‫هدية‬ ‫العنيد المناضل بما‬ ‫عهود الرجل الواحد‪ُ ،‬‬ ‫وحكم الحاشية الفاسدة‪.‬‬ ‫يجزم ُ‬ ‫المخضرمون والعقالء ّأن مصر الجديدة التي ستستعيد‬ ‫َّ‬ ‫مكانتها ودورها قد ال تتردد قيادتها الجديدة في صياغة‬ ‫كوكبة من الدول العربية الفاعلة لمتابعة "تصويب" األوضاع في‬ ‫الدول التي ال يزال "اإلخوان" يحولون دون استقرارها وتغيير‬ ‫ّ‬ ‫حلتها القديمة‪.‬‬ ‫أما بالنسبة إلى إيران‪ ،‬فإنها ال تختلف عن اللبيب الذي من‬ ‫اإلشارة يفهم‪.‬‬ ‫‪elias.dairy@annahar.com.lb‬‬

‫تتمات الصفحة األولى‬ ‫يتعطل والحكومة ّ‬ ‫تترقب‬ ‫يتمدد واملجلس ّ‬ ‫الفراغ ّ‬ ‫‪ 25‬أي��ار م��ن ال�م��رج��ح ان يتمدد ف��ي ظ��ل اص ��رار ك��ل ف��ري��ق على موقفه‬ ‫وشروطه‪ ،‬وهو ما عبر عنه االحد االمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن‬ ‫نصرالله‪ ،‬واالثنين رئيس "تكتل التغيير واالص�ل�اح" النائب ميشال‬ ‫عون متمسكا بخطة وحيدة ال بديل منها‪ ،‬يأمل في ان تحمله الى موقع‬ ‫الرئاسة االولى‪.‬‬ ‫وق��د تسلل الخلل ام��س ال��ى مجلس ال �ن��واب ال��ذي افتقد النصاب‬ ‫م �ج��ددا‪ ،‬كما ال�ت��واف��ق‪ ،‬على اق ��رار سلسلة ال��رت��ب وال��روات��ب‪ .‬واذ حدد‬ ‫الرئيس نبيه بري موعدين جديدين النعقاد المجلس‪ ،‬في ‪ 9‬حزيران‬ ‫لالنتخاب‪ ،‬وفي ‪ 10‬منه للتشريع‪ ،‬بات مؤكدًا ان النصاب لن يتأمن في‬ ‫ظل اصرار مسيحي على عدم المضي في التشريع قبل انتخاب رئيس‪.‬‬ ‫وه ��ذا ال�م��وق��ف ال ��ذي اج�م��ع عليه ن ��واب "ال �ت �ي��ار ال��وط�ن��ي ال �ح��ر" وح��زب‬ ‫الكتائب اللبنانية ومسيحيو ‪ 14‬آذار‪ ،‬ايده "تيار المستقبل" متضامنًا‪.‬‬ ‫والتباين بين مكونات المجلس حيال السلسلة استرعى االنتباه‪ ،‬اذ‬ ‫قال وزير المال علي حسن خليل إن "ال عودة الى اللجان المشتركة وال‬ ‫الى اللجنة الفرعية الن المشروع اصبح في الهيئة العامة وقطع شوطا‬ ‫كبيرا في اقرار الكثير من المواد وليست هناك أي عودة الى الوراء"‪.‬‬ ‫‪ 14‬آذار‬

‫ّ‬ ‫وعلق مصدر نيابي في قوى ‪ 14‬آذار لـ"النهار" على ما قاله حسن خليل‬ ‫فتساءل‪" :‬لماذا ارجأ رئيس مجلس النواب نبيه بري جلسة السلسلة الى‬ ‫العاشر من حزيران؟ اوليس هذا من اجل االفساح في المجال لمشاورات‬ ‫ت��ؤدي ف��ي النتيجة ال��ى ب�ل��ورة ت�ص� ّ�ور مشترك يفضي ال��ى اق��رار مشروع‬ ‫السلسلة؟"‪ .‬ورأى ال�م�ص��در "ان االك�ث��ري��ة النيابية م��ع م�ش��روع معقول‬ ‫للسلسلة وه��ي تضم كل مكونات ‪ 14‬آذار و"تكتل التغيير واالص�لاح"‬ ‫و"جبهة النضال الوطني" كما كانت كتلة الرئيس بري بهذا التوجه ايضا‪.‬‬ ‫واذا جرى البحث مجددا في الموضوع ففي االمكان ايجاد حل القراره بمادة‬ ‫وحيدة وسط قبول بانعقاد المجلس ضمن مبدأ "استثناء الضرورة"‪.‬‬ ‫عدوان‬

‫وعلمت "النهار" ان النائب جورج عدوان أبلغ رئيس المجلس اقتراحا‬ ‫للخروج بحل لموضوع سلسلة الرتب والرواتب يقضي بان تبحث اللجنة‬ ‫الفرعية‪ ،‬التي يجب ان تتوسع لتضم ممثال عن "حزب الله"‪ ،‬بالبحث مع‬ ‫وزير المال في االرق��ام الواقعية للسلسلة ومن ثم اع��داد مشروع القراره‬ ‫بمادة وحيدة في الجلسة النيابية العامة‪ ،‬مع ضمان عدم تحريك الشارع‬ ‫الحقا ضد ما سيتفق عليه‪ .‬ولم يتلق عدوان جوابا عن االقتراح‪.‬‬ ‫بري‬

‫وكانت المفارقة ان الرئيس بري لم يحضر أمس الى المجلس‪ ،‬ربما‬ ‫لعلمه علم اليقين بالنتيجة المعروفة سلفا لعدم اكتمال النصاب‪ ،‬بعدما‬ ‫ّ‬ ‫تظهرت مواقف الكتل في االي��ام الماضية‪ ،‬لكنه اك��د ام��ام زواره مساء‬ ‫أمس انه سيكرر الدعوة الى النواب لحضور الجلسات "حتى ال أسجل‬ ‫سابقة‪ .‬ويكرر المقاطعون ما حصل عند استقالة حكومة الرئيس نجيب‬ ‫ميقاتي‪ .‬واآلن انتقل ه��ذا االم��ر ال��ى الضفة الثانية واص�ب�ح��ت القوى‬ ‫السياسية والنيابية المسيحية تعتبر ان م��ن حقها مقاطعة جلسات‬ ‫المجلس الن سواها قاطع واقدم على هذا الفعل‪ .‬اما من جهتي‪ ،‬فسأظل‬ ‫ادع ��و ال��ى ج�ل�س��ات‪ ،‬وج�ل�س��ة ‪ 10‬ح��زي��ران المقبل ه��ي لسلسلة ال��رت��ب‬ ‫والرواتب‪ .‬انا ال اقتنع بما يشيعه البعض ويعلنه على طريقة انه يحضر‬ ‫من اجل هذا السبب او ذاك‪ ،‬وفريق آخر قال انه يشارك اذا جرى االتفاق‬ ‫على السلسلة خارج المجلس وانه يحضر عند الضرورة‪ .‬وهذه الضرورة‬ ‫يختلف مفهومها وتصورها بين فريق وآخر وكل يطرح االمر من منظاره‬

‫في حين ان التشريع يجب ان يكون قائما في كل حال‪ .‬وان مقاطعة المجلس‬ ‫تؤدي الى نتائج خطرة وتعطل سلطة الرقابة التي يمارسها على الحكومة‬ ‫مما يجعل االخيرة حكومة تصريف اعمال"‪.‬‬ ‫وأوض��ح ان��ه ح��دد موعد ‪ 9‬ح��زي��ران النتخاب رئيس للجمهورية الن��ه "لم‬ ‫يلمس الى اآلن وحتى ذلك التاريخ احتمال التوصل الى اتفاق ما" وال يمكن‬ ‫أح�دًا او طرفين ان ينجزا االستحقاق او اي امر آخر من دون اتفاق الجميع‪،‬‬ ‫والتجارب دلت على ذلك‪ .‬ان االنتخابات الرئاسية ستبقى اولوية لدي ولذلك‬ ‫حددت جلسة انتخاب رئي�� قبل جلسة السلسلة"‪.‬‬ ‫وسئل‪ :‬هل فرصة لبننة االستحقاق لم تعد متوافرة؟ اجاب‪" :‬هذه الفرصة‬ ‫لم تنته بعد والشغور في موقع رئيس البالد يعرضها للخطر كما التدخالت‬ ‫الخارجية والتي بدأت بالظهور اخيرا من خالل بعض المواقف"‪.‬‬ ‫المشنوق‬

‫وتراقب االوساط السياسية ما ستؤول اليه اوضاع الحكومة التي يتخوف‬ ‫رئيسها ّ‬ ‫تمام سالم من انعكاس الوضع السياسي العام على عملها‪ .‬وفي هذا‬ ‫االط��ار ابلغ وزير الداخلية نهاد المشنوق "النهار" ان جلسة عادية لمجلس‬ ‫ال ��وزراء ستعقد بعد غ��د الجمعة ف��ي ال�س��راي��ا ه��ي االول��ى بعد انقضاء والي��ة‬ ‫الرئيس ميشال سليمان‪ .‬ووصف بنود جدول اعمال الجلسة بأنه "عادي"‪،‬‬ ‫من غير ان يستبعد ان تطرح في الجلسات المقبلة تعيينات جديدة‪.‬‬ ‫كما قال ان اللجنة الوزارية التي شكلها مجلس ال��وزراء في آخر جلساته‬ ‫في بعبدا والمكلفة اقرار خطوات اجرائية في ملف الالجئين السوريين والتي‬ ‫تضم وزراء الداخلية والخارجية والشؤون االجتماعية ستعقد اجتماعها االول‬ ‫في السرايا االثنين المقبل برئاسة الرئيس سالم‪.‬‬ ‫ال خوف‬

‫في المقابل أكد وزير معني لـ"النهار" عدم تخوفه من حوادث امنية "الن‬ ‫ال رغبة لدى اي طرف داخلي في العبث باالمن‪ ،‬وال مصلحة‪ .‬واي خلل امني‬ ‫يكون مصدره الخارج‪ ،‬وبما ان هذا الخارج صار مكشوفا‪ ،‬فاني استبعد حاليا‬ ‫هذا االفتراض"‪.‬‬ ‫وف��ي الشأن السياسي ق��ال‪" :‬ان ال رغبة ل��دى الحكومة في الحلول محل‬ ‫رئيس الجمهورية وانها ستمارس صالحياتها ولن تتعداها اال بما هو ضروري‬ ‫جدا لمصلحة البالد العليا‪ ،‬وهو ما اراده الرئيس سليمان باصداره مرسوم‬ ‫فتح دورة استثنائية لمجلس النواب لضمان عدم شلل عمل المؤسسات"‪.‬‬ ‫الشأن المطلبي‬

‫وربما انحصر عمل الحكومة في المرحلة المقبلة في تسيير امور المواطنين‬ ‫ومحاولة تجنب االنعكاسات السيئة لتعطل المؤسسات‪ .‬وسيكون أول‬ ‫ال�ت�ح��دي��ات االم�ت�ح��ان��ات ال��رس�م�ي��ة ال�ت��ي اك��د وزي ��ر ال�ت��رب�ي��ة ال �ي��اس بوصعب‬ ‫مواعيدها لكنه ربط اجراءها بهيئة التنسيق النقابية التي اعترضت ورفعت‬ ‫الصوت وأمهلت المجلس الى ‪ 7‬حزيران المقبل موعد االمتحانات الرسمية‬ ‫للشهادة المتوسطة‪.‬‬ ‫أما الجامعة اللبنانية‪ ،‬فأصابها شلل بسبب اضراب ينفذه اساتذتها ليومين‬ ‫احتجاجًا على عدم اقرار مجلس الوزراء ملف تفرغ االساتذة المتعاقدين وبت‬ ‫مجلس العمداء‪ .‬وقد رمى وزير التربية الكرة في ملعب القوى السياسية التي‬ ‫تستطيع وحدها بت أمر السلسلة وتاليًا مصير الطالب وتحمل المسؤولية‬ ‫بالنسبة الى ملف الجامعة ‪.‬‬ ‫وق��د س��ارع وزي��ر البيئة‪ ،‬القريب من رئيس ال ��وزراء‪ ،‬محمد المشنوق الى‬ ‫الرد على زميله بوصعب فقال‪" :‬إن هذه االش��ارات تؤكد أن ما حاول الوزير‬ ‫ً‬ ‫متكامال حسب األصول ولم‬ ‫بوصعب طرحه على مجلس الوزراء لم يكن ملفًا‬ ‫يكن في استطاعة مجلس الوزراء أن يعرف ما إذا كانت أسماء المظلومين هي‬ ‫التي تشكل الفارق بين ما طرح على البعض من أسماء كانت في حدود ‪600‬‬ ‫اسم فباتت في ملف الوزير تناهز األلف"‪.‬‬

‫أوباما لبرنامج أوسع للمعارضة السورية‬ ‫االم ��ر‪ ،‬ورب�ط�ت��ه ب��زي��ارة رئ�ي��س "االئ �ت�لاف ال��وط�ن��ي ل�ق��وى ال �ث��ورة والمعارضة‬ ‫السورية" أحمد الجربا لواشنطن اخيرًا‪ .‬وكان الجربا قد طلب توسيع برنامج‬ ‫التدريب ونقله من اشراف "السي آي إي" الى وزارة الدفاع‪ .‬ويبدو ان هذا ما‬ ‫سيحصل الن البرنامج الموسع سيكون في اشراف القوات الخاصة التابعة‬ ‫لوزارة الدفاع‪ .‬ولم يرشح شيء عن مكان التدريب‪ ،‬كما ال مؤشرات لما اذا كان‬ ‫اوباما يعتزم زيادة نوعية االسلحة التي توفرها الواليات المتحدة للمعارضة‪،‬‬ ‫والتي شملت اخيرًا عددًا محدودًا من صواريخ "تاو" المضادة للدروع لعدد‬ ‫من الفصائل العسكرية المنضوية تحت لواء "الجيش السوري الحر"‪.‬‬ ‫ومع ذلك‪ ،‬تحدثت المصادر عن قلق تزايد في االوس��اط الحكومية وفي‬ ‫الكونغرس من النمو السريع للفصائل االسالمية المتطرفة في سوريا والتي‬ ‫صنفتها واشنطن ارهابية وتحديدا "الدولة االسالمية في العراق والشام"‬ ‫(داع��ش) و"جبهة النصرة" الموالية لتنظيم "القاعدة"‪ ،‬وق��درة تنظيم مثل‬ ‫"داعش" على القتال في دولتين ‪ ،‬العراق وسوريا‪ ،‬والتقارير التي اشارت اخيرًا‬ ‫الى سعيه الى اقامة وجود ميداني في اليمن‪ ،‬دفعت المسؤولين االميركيين‬ ‫الى التفكير جديا في زيادة دعمهم العسكري للمعارضة المعتدلة للتصدي‬ ‫ايضا للتيارات االسالمية المتشددة‪.‬‬ ‫وك ��ان م�ص��در ام�ي��رك��ي ب ��ارز ق��د ق��ال ل�ـ"ال�ن�ه��ار" ان رئ�ي��س هيئة االرك ��ان‬ ‫االميركية المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي بدأ يميل الى تسليح المعارضة‬ ‫ببعض االسلحة النوعية " كي تتصدى للقاعدة والتنظيمات المرتبطة بها‬ ‫مثل النصرة"‪ ،‬لكنه ال يزال يعارض تزويد المعارضة المعتدلة كميات كبيرة‬ ‫م��ن االسلحة ذات النوعية المتطورة بحيث تغير ال�م�ي��زان العسكري على‬ ‫االرض‪ ،‬وه��ذا ما اك��ده اخيرًا في خطاب له اذ ق��ال‪" :‬نحن ال نسير االن على‬ ‫طريق يوصل الى ذلك"‪ .‬والمفارقة هي ان ديمبسي قال ايضا في المناسبة‬ ‫عينها انه يدرك ان النزاع في سوريا لم يعد محصورا بسوريا وحدها بل يمس‬ ‫بـ"بيروت ودمشق وبغداد"‪.‬‬ ‫ً‬ ‫أوروبيا‬ ‫اولوية سوريا‬

‫أم��ا بالنسبة ال��ى االت�ح��اد االوروب ��ي‪ ،‬فيبدو ان الملف ال�س��وري ت��راج��ع الى‬ ‫ال�م��رت�ب��ة ال�ث��ال�ث��ة ف��ي اه�ت�م��ام��ات��ه ب�ع��د الملفين االوك��ران��ي وال��وض��ع ال��داخ�ل��ي‬ ‫في االتحاد بعد التقدم الكبير ال��ذي اح��رزه اليمين المتطرف في انتخابات‬ ‫البرلمان االوروبي‪.‬‬ ‫والتقت "النهار" ديبلومسيين أوروبيين في بروكسيل شاركوا في القمة‬ ‫غير االرسمية للرؤساء ورؤساء الحكومات لالتحاد االوروبي التي انعقدت في‬ ‫مقر االتحاد مساء الثلثاء الى مائدة عشاء‪ ،‬وناقشت معهم أولويات االتحاد‬ ‫االوروب ��ي في المرحلة الحالية‪ ،‬ونعرض اليوم وجهة نظر أوروب��ا في الملف‬ ‫السوري(*)‪.‬‬ ‫تراجع الملف السوري الى المرتبة الثالثة‪ ،‬وتحديدا بالنسبة الى فرنسا‬ ‫ال��دول��ة األك �ث��ر اه�ت�م��ام��ا ب��ه وخ�ص��وص��ا ب�ع��د أي ��ام م��ن ل�ق��اء االل�ي��زي��ه للرئيس‬ ‫الفرنسي فرنسوا هوالند والجربا ذلك ان باريس لم تفق بعد من زلزال الجبهة‬ ‫الوطنية اليمينية المتطرفة التي أظهرتها نتائج انتخابات البرلمان االوروبي‬ ‫قوة أولى في المشهد السياسي الفرنسي‪ .‬لكن الديبلوماسيين الفرنسيين‬ ‫في بروكسيل‪ ،‬على انشغالهم بالملف الداخلي لبالدهم‪ ،‬توقفوا عند التقدم‬ ‫ال ��ذي أح� ��رزه ال�ج�ي��ش ال �س��وري ال�ن�ظ��ام��ي ف��ي ح�ل��ب ب�ع��د اس �ت �ع��ادة سجنها‬ ‫المركزي‪ ،‬وأك��دوا لـ"النهار" أن ه��ذه الخطوة ستكون لها تداعيات كبيرة‬ ‫خالل المرحلة المقبلة‪ ،‬والتوقعات أن "يقدم النظام في الخطوة التالية على‬ ‫محاصرة مدينة حلب تماما" وربما تكرار سيناريو حمص وغيرها من المناطق‬ ‫التي انتهت الى مصالحات "تصب عادة في مصلحة األس��د"‪ .‬من هنا‪ ،‬رأت‬ ‫حد لالنهيار المستمر‬ ‫هذه األوس��اط "ض��رورة التحرك بسرعة من أجل وضع ٍ‬ ‫لقوى المعارضة العسكرية"‪.‬‬ ‫لكن فرنسا‪ ،‬واوروب ��ا عمومًا‪ ،‬ال تملك حتى اآلن مفاتيح تغيير المعادلة‬

‫الميدانية والمراهنة تبقى على حلحلة في الموقف االميركي في مجال‬ ‫السماح بتزويد المعارضة اسلحة نوعية‪ .‬وردا عل س��ؤال عن الخطوات‬ ‫الواجب اتخاذها لمنع تقهقر قوى المعارضة‪ ،‬أملت اوساط ديبلوماسية‬ ‫اوروبية في بروكسيل أن يجد قرار مجلس الشيوخ االميركي (الموافقة‬ ‫على ت��زوي��د ال�م�ع��ارض��ة ال�س��وري��ة االس�ل�ح��ة) ص��دى ايجابيًا ل��دى االدارة‬ ‫االميركية‪ .‬ورأت في هذا القرار "محطة مهمة"‪ ،‬ودعت الى مراقبة ما قد‬ ‫يصدر عن أوباما حيال الملف السوري في خطابه اليوم‪.‬‬ ‫وكانت لجنة العالقات الخارجية في مجلس الشيوخ األميركي اقرت‬ ‫بغالبية ‪ 15‬عضوا في مقابل ثالثة فقط‪ ،‬على مشروع قرار لتسليح "الثوار‬ ‫السوريين"‪ .‬وينص المشروع على "إرس��ال أسلحة إلى أف��راد معتدلين‬ ‫تمت مراجعتهم" في المعارضة السورية‪ ،‬ويحتاج المشروع‪ ،‬وهو األول‬ ‫من نوعه‪ ،‬الى مصادقة الكونغرس‪.‬‬ ‫وتتقاطع الرؤية االوروب�ي��ة مع معلومات حصلت عليها "النهار" من‬ ‫قياديين في االئتالف السوري المعارض‪،‬مفادها أن كالمًا جديدًا سجل‬ ‫خالل االيام األخيرة‪ ،‬من الجانبين الفرنسي واألميركي‪ ،‬عن احتمال جدي‬ ‫لكسر "الفيتو" على ت��زوي��د المعارضة اسلحة نوعية‪ .‬وعلى رغ��م حذر‬ ‫األوساط حيال الذهاب بعيدًا في المراهنة على تزود االسلحة النوعية‪.‬‬ ‫أكدأن الغرب بات مقتنعا بوجهة النظر السعودية التي تقول ان العودة‬ ‫الى المفاوضات السورية ‪ -‬السورية والتوصل الى نتائج حاسمة "ال بد أن‬ ‫يمر عبر تغيير نوعي في الميدان لمصلحة المعارضة"‪ .‬وأشارت مصادر‬ ‫االئتالف الى تطورات ميدانية منتظرة قبل أيلول المقبل‪ .‬وأفادت أن‬ ‫خبراء عسكريين أميركيين موجودون بصفة دائمة في غرف عمليات‬ ‫ال�م�ع��ارض��ة ف��ي ال ��دول ال �م �ج��اورة وي�ت��ول��ون م�ن��ذ ف�ت��رة ت��دري��ب مقاتلين‬ ‫سوريين "موثوق بهم" على أستخدام أسلحة نوعية "ليكونوا جاهزين"‬ ‫في حال اتخاذ القرار بتسليم المعارضة هذه االسلحة‪.‬‬ ‫وربطت األوساط السورية المعارضة خطوة االردن األخيرة طرد السفير‬ ‫السوري بهجت سليمان من عمان بمسار التطورات الميدانية المرتقبة‬ ‫خ�لال المرحلة المقبلة‪ ،‬ورأت فيها "ب��داي��ة لمرحلة جديدة في تعامل‬ ‫االردن مع الخيارات العسكرية وتحديدا في جبهة الجنوب الحدودية‬ ‫مع المملكة"‪ .‬وقالت ان الموقف االردن��ي "ال�ج��ريء" هو ال شك مقدمة‬ ‫لمواقف "أكثر ج��رأة"‪ ،‬وتوقعت أن ُيترجم في تسهيل دعم المعارضة‬ ‫العسكرية في الجبهة الجنوبية بالسالح والمعدات وتدريب المقاتلين‬ ‫على أراضي المملكة‪.‬‬ ‫¶ غدا‪ ،‬تأثير صعود اليمين المتطرف على االتحاد االوروبي‪.‬‬

‫تحض على رفض ضغوط إسرائيل‬ ‫إيران ّ‬ ‫(وص ف)‬

‫حضت ايران الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس األمن وألمانيا‬ ‫على عدم الرضوخ ألي ضغوط من أطراف ثالثين غير مشاركين مباشرة‬ ‫ف��ي ال�م�ف��اوض��ات ف��ي ش��أن ب��رن��ام�ج�ه��ا ال �ن��ووي‪ ،‬ف��ي اش ��ارة واض �ح��ة ال��ى‬ ‫اسرائيل‪.‬‬ ‫ودعا وزير الخارجية محمد جواد ظريف الى "الجدية والواقعية" في‬ ‫جولة المفاوضات الجديدة بين اي��ران وال��دول الست التي تبدأ في ‪16‬‬ ‫ُ‬ ‫ح��زي��ران في فيينا‪ .‬وق��ال أن "ال��دول الست يجب أال تخدعها جماعات‬ ‫الضغط والجهات البعيدة عن المفاوضات"‪ ،‬في إش��ارة إل��ى اسرائيل‪،‬‬ ‫وكذلك الكونغرس األميركي‪ .‬ورأى أنه "من الممكن" التوصل الى اتفاق‬ ‫على البرنامج النووي‪ ،‬مشددًا على أن طهران ستشارك في المفاوضات‬ ‫"بطريقة جدية ونزيهة من دون عجلة"‪.‬‬


‫المنظمة الدولية لالعالن كرمت‬ ‫انطوان شويري‬

‫‪14‬‬

‫"الست ماري روز" في بابل‬ ‫كعصفورة وحيدة اسقطها‬ ‫الصيادون الواقفون بالمرصاد‬

‫سالمة في المؤتمر الدولي الثاني‬ ‫لطباعة وسك العمالت‪:‬‬ ‫المركزي أعاد لليرة دورها‬

‫‪15‬‬

‫‪ The Venue‬المعرض االختباري‬ ‫السنوي للفن المعاصر‪ :‬مستحق‬ ‫المشاهدة رصين جريء‬

‫اقتصاد وأعمال ‪13‬‬ ‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫الضريبية وتصويبها؟‬ ‫ملاذا ال تلتزم الحكومات تطبيق بعض التشريعات والقوانين‬ ‫ّ‬ ‫تعدل‬ ‫للمعوق والتنزيالت‬ ‫العائلية منذ ‪ 2000‬لم ّ‬ ‫ّ‬ ‫القعقور‪ :‬التغاضي عن راتب شهري ّ‬ ‫ننطلق من القضايا التي تثيرها "النهار" كل‬ ‫فترة عن معوقين ال يجدون من يعيلهم‬ ‫وال من يشغلهم فيقبعون في بيوتهم‬ ‫ينتظرون حسنة من هنا أو من هناك‪،‬‬ ‫المجمدة التي‬ ‫لنضيء على بعض القوانين‬ ‫ّ‬ ‫التطبيقية لها لمباشرة‬ ‫لم تصدر المراسيم‬ ‫ّ‬ ‫تنفيذها‪.‬‬

‫سلوى بعلبكي‬

‫ت �ه ��دف ال �ت �ش��ري �ع��ات وال �ق��وان �ي��ن‬ ‫ال�ض��ري�ب� ّ�ي��ة وغ �ي��ره��ا‪ ،‬ال ��ى تحصيل‬ ‫ح� �ق ��وق ال �خ��زي �ن��ة م ��ن ال �ن �ش��اط��ات‬ ‫االق �ت �ص� ّ‬ ‫�ادي��ة ض�م��ن ق��واع��د ال � ّت��زام‬ ‫ال � �ح � �ق� ��وق ال � �م � �ش ��روع� ��ة ل �ل �م �ك��ل��ف‬ ‫وال�م��واط��ن ال�ت��ي يكفلها ال�ق��ان��ون‪.‬‬ ‫لكن واق��ع الحال في لبنان‪ ،‬يظهر‬ ‫ّأن ب�ع��ض ال�ت�ش��ري�ع��ات ال�ض��ري�ب� ّ�ي��ة‬ ‫ش� ّ�رع��ت وط� ّ�ب�ق��ت بطريقة ل��م ت��راع‬ ‫ه� ��ذه ال �م �ع��ادل��ة ب �ح �ي��ث م ��ن ت��أخ��ذ‬ ‫ال � ��دول � ��ة ح� �ق ��وق� �ه ��ا ّ م � ��ن دون أن‬ ‫تعطي ّالمواطن مسلمات الحقوق‬ ‫المستحقة له‪ ،‬اضافة إلى تطبيقها‬ ‫ل �ب �ع ��ض ال� �ق ��وان� �ي ��ن واالج� � � � � ��راءات‬ ‫ب�ط��ري�ق��ة اس�ت�ن�س��اب� ّ�ي��ة ت� ��ؤدي ال��ى‬ ‫تكليف ال�م��واط��ن غ��رام��ات ب�لا وجه‬ ‫ح� � ��ق‪ ،‬وع � � ��دم ت �ط �ب �ي��ق ال �ح �ك��وم��ة‬

‫ل� �ق ��وان� �ي ��ن ش � � ّ�رع � ��ت ب �غ �ي ��ة اف� � ��ادة‬ ‫ال �م��واط��ن األم� ��ر ال� ��ذي ال ت �س��أل أو‬ ‫تحاسب عليه‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫المجمدة التي تفيد‬ ‫من القوانين‬ ‫المواطن وتاليا لم تصدر المراسيم‬ ‫ّ‬ ‫التطبيقية لها مباشرة تنفيذها‪،‬‬ ‫يشير الباحث في الشؤون الضريبية‬ ‫ج�م��ال القعقور ال��ى ال�ق��ان��ون ‪220‬‬ ‫الصادر عام ‪ 2000‬التي استنسبت‬ ‫ال �ح �ك��وم��ات ف��ي ت�ط�ب�ي��ق ج ��زء منه‬ ‫ف�ق��ط ب�ح�ي��ث م�ن�ح��ت ال �م �ع� ّ�وق حق‬ ‫االعفاء من رسوم التسجيل لسيارة‬ ‫واحدة يملكها‪ ،‬واعفائه من رسوم‬ ‫الضرائب العقارية ورس��وم البلدية‬ ‫ال �س �ن��وي��ة ال�م�ت��وج�ب��ة ع �ل��ى م�ن��زل��ه‪،‬‬ ‫لكنها لم تلتزم تطبيق المادة ‪71‬‬ ‫المتعلقة بتعويض البطالة والتي‬ ‫أج ��ازت ض�م��ن ش ��روط م �ح��ددة ال��ى‬ ‫ّ‬ ‫ح��ق ال�م�ع� ّ�وق ب��رات��ب ش�ه��ري يمثل‬

‫وزارة المال ال تحدد فترة ثابتة سنوية لتسديد ضريبة االمالك المبنية‪.‬‬

‫ن �س �ب��ة ‪ %75‬م� ��ن ال� �ح ��د األدن � ��ى‬ ‫ل�ل�أج��ور ي�ج��ب ت �س��دي��ده م��ن وزارة‬ ‫ال �ع �م��ل‪ .‬وي �ش �ي��ر ال �ق �ع �ق��ور ك��ذل��ك‬ ‫ال ��ى ال �م��رس��وم ‪ 5104‬ال �ص��ادر عن‬ ‫ّ‬ ‫الجمهورية بتاريخ ‪ 24‬آذار‬ ‫رئيس‬ ‫‪ 2001‬والذي أجاز للضمان تقديم‬ ‫ع�ن��اي��ات ط��ب األس �ن��ان‪ ،‬إال أن هذا‬ ‫االج��راء ل��م ّ‬ ‫يطبق لغاية ال�ي��وم على‬ ‫ّ‬ ‫رغم أنه حق مشروع للمضمونين‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وع� ��ن ال �ق��وان �ي��ن ال� �ت ��ي ت�ج��ن�ب��ت‬ ‫الحكومات المتعاقبة اص��داره��ا أو‬

‫تعديلها بما يناسب حق المواطن‪،‬‬ ‫ل �ف��ت ال �ق �ع �ق ّ��ور ال� ��ى أن ال �ت �ن��زي��ل‬ ‫العائلي للمكلف وال��زوج��ة واألب�ن��اء‬ ‫وال�م��رت�ب��ط ت��اري�خ�ي��ا بقيمة ال��دخ��ل‬ ‫ن �س �ب��ة ال� ��ى ال �ح ��د األدن� � ��ى ل�ل�أج��ور‬ ‫وب �غ�لاء المعيشة‪ ،‬ل��م ي�ت��م تعديله‬ ‫م�ن��ذ ت��اري��خ ص� ��دور ال �ق��ان��ون ‪173‬‬ ‫ب �ت��اري��خ ‪ 14‬ش �ب��اط ‪ 2000‬ع�ن��دم��ا‬ ‫ك ��ان ال �ح��د األدن� ��ى ل�ل�أج��ور بقيمة‬ ‫‪ 300‬ألف ليرة‪ .‬هذا التنزيل الذي‬ ‫ي �س �م��ح ب ��اع� �ف ��اء ض ��ري� �ب ��ي س �ن��وي‬

‫معالجة جزئية لرواتب موظفي "مستشفى الحريري"‬

‫"النهار"‬

‫بعد ط��ول م�ع��ان��اة ي�ب��دو ان مسألة‬ ‫روات ��ب "م��وظ�ف��ي مستشفى رفيق‬ ‫الحريري الجامعي" نحو خواتيمها‬

‫ال� �س� �ع� �ي ��دة‪ ،‬ف ��ي ان� �ت� �ظ ��ار ال �ح �ل��ول‬ ‫الجذرية للمشكالت التي يعانيها‬ ‫المستشفى ع�ل��ى ك��ل ال�ص�ع��د مع‬ ‫تسلم رئيس مجلس االدارة الجديد‬ ‫فيصل شاتيال لمهماته الخميس‬

‫او الجمعة على اب�ع��د ت�ق��دي��ر‪ .‬فقد‬ ‫خصصت ادارة المستشفى حوالة‬ ‫وزارة الصحة ال�ت��ي وقعها اول من‬ ‫امس وزي��ر المال علي حسن خليل‬ ‫بقيمة مليارين و‪ 237‬مليون ليرة‬

‫ل��دف��ع ج ��زء م��ن روات� ��ب الموظفين‬ ‫ال ��ذي ��ن ام �ه �ل��وه��ا ح �ت��ى م�ن�ت�ص��ف‬ ‫ح ��زي ��ران ال �م �ق �ب��ل ل �ت �س��دي��د ب�ق�ي��ة‬ ‫مستحقاتهم‪ .‬والمستحقات التي‬ ‫دف�ع�ت�ه��ا االدارة ه��ي م��ا ت�ب�ق��ى من‬ ‫ش �ه��ر آذار (‪ ،)20%‬و‪ 90%‬من‬ ‫ال ��رات ��ب االس ��اس ��ي ل�ش�ه��ر ن�ي�س��ان‬ ‫وبدل نقل عن شهر ايار‪.‬‬ ‫وك ��ان ش��ات�ي�لا اج�ت�م��ع بموظفي‬ ‫ال� �م� �س� �ت� �ش� �ف ��ى ووف � � � � ��ق م � �ص � ��ادر‬ ‫ال �م��وظ �ف �ي��ن ف �ق ��د اك � ��د ل �ه ��م "ان‬ ‫ال � ��روات � ��ب ه �م��ه االول وس�ي�س�ع��ى‬ ‫الى تأمينها"‪ ،‬الفتا الى ان الدولة‬ ‫"دع �م �ت �ن��ا ب�م�ب�ل��غ ‪ 20‬م �ل �ي��ار ل �ي��رة‪،‬‬ ‫وسأعمل على توفير المواد الطبية‬ ‫وح� ��اج� ��ات ال �م �س �ت �ش �ف��ى ل�لأش �ه��ر‬ ‫الثالثة المقبلة"‪.‬‬ ‫واع�ت�ب��ر ان "اق �ف��ال المستشفى‬ ‫يتعارض مع مفهوم ان المستشفى‬ ‫ه��و مستشفى وط�ن��ي‪ ،‬وت��ال�ي��ا ثمة‬ ‫ض��رورة الستمراريته‪ ،‬مشددا على‬ ‫ان��ه م��ع م�ب��دأ ال�م�ح��اس�ب��ة وال�م��راق�ب��ة‬ ‫ومراعاة مبدأ التراتبية االدارية‪.‬‬

‫الخبير ف��ي ال��ش��ؤون الضريبية جمال‬ ‫القعقور‪.‬‬

‫ّ‬ ‫ل��دخ��ل ال�م�ك��ل��ف بقيمة ‪ 7‬ماليين‬ ‫و‪ 500‬ألف ليرة وللزوجة مليونين‬ ‫و‪ 500‬الف ليرة وعن كل ولد لغاية‬ ‫خمسة أوالد ‪ 500‬ألف ليرة‪ ،‬وتاليا‬ ‫بقي ه��ذا االع�ف��اء كما هو على رغم‬ ‫زيادة االجور في العام ‪( 2008‬الحد‬ ‫األدن��ى لألجر ‪ 500‬الف ليرة) وفي‬ ‫ال �ع��ام ‪( 2012‬ال �ح��د األدن� ��ى ل�لأج��ر‬ ‫‪ 675‬ألف ليرة)‪ .‬على رغم التضخم‬ ‫الكبير ال��ذي حصل خ�لال االع��وام‬ ‫ال �ـ ‪ 14‬الماضية‪ ،‬ف��إن التعويضات‬

‫ال�ع��ائ�ل� ّ�ي��ة ال �ت��ي ي �س��دده��ا ال�ض�م��ان‬ ‫بناء على المرسوم ‪ 5103‬تاريخ ‪24‬‬ ‫آذار ‪ 2001‬ال ت��زال كما ه��ي لغاية‬ ‫اليوم بحيث يتم تسديد فقط ‪33‬‬ ‫الف ليرة عن كل ولد و‪ 60‬الف ليرة‬ ‫ع��ن ال��زوج��ة‪ ،‬على رغ��م أن اي ��رادات‬ ‫ال �ض �م��ان ارت �ف �ع��ت ب�س�ب��ب زي ��ادات‬ ‫األج � � ��ور وك ��ذل ��ك ب �س �ب��ب ت �ع��دي��ل‬ ‫الحد األقصى الشتراكات المرض‬ ‫واألمومة من مليون ونصف مليون‬ ‫ال��ى مليونين ونصف مليون‪ ،‬بدءا‬

‫من ‪ 1‬كانون الثاني ‪ 2013‬بموجب‬ ‫المرسوم ‪.9602‬‬ ‫ويقترح أن تعالج ثغر تشريعات‬ ‫م�م��اث�ل��ة‪ ،‬ب�ح�ي��ث ت�ت�ض� ّ�م��ن نصوصا‬ ‫ت�ل��زم ال�ت�ع��دي��ل التلقائي للتنزيل‬ ‫ال �ع��ائ �ل��ي وال �ت �ع��وي �ض��ات ال�ع��ائ�ل� ّ�ي��ة‬ ‫نسبة للحد األدن��ى ل�لأج��ور‪ ،‬وذل��ك‬ ‫ب�ع��د اق ��رار ت�ص��وي��ب ال �ف��وارق التي‬ ‫تصل منذ العام ‪ 2000‬و‪.2001‬‬ ‫يطرح القعقور كذلك موضوع‬ ‫ض��ري�ب��ة األم�ل��اك ال�م�ب�ن� ّ�ي��ة ال �ت��ي ال‬ ‫ت �ح��دد وزارة ال� �م ��ال ف �ت��رة ث��اب�ت��ة‬ ‫س �ن� ّ‬ ‫�وي��ة ل �ت �س��دي��ده��ا م �ث��ل ب�ق� ّ�ي��ة‬ ‫ال��رس��وم وال �ض��رائ��ب‪ ،‬وت��ال�ي��ا‪ ،‬يتم‬ ‫اص � ��دار إع�ل�ان ��ات ع��ن ال� � � ّ�وزارة ّكل‬ ‫ف �ت��رة ت�ع�ل��م ف�ي�ه��ا ال �م �ك��ل��ف أن �ه��ا‬ ‫وض �ع��ت ق �ي��د ال�ت�ح�ص�ي��ل ج ��داول‬ ‫ّ‬ ‫األساسية لهذه الضريبة‬ ‫التكليف‬ ‫وتعطي مهلة شهرين للتسديد‬ ‫أو االع�ت��راض‪ ،‬وذل��ك قبل تطبيق‬ ‫ال�غ��رام��ات ال�ت��ي يتم حسابها بعد‬ ‫شهرين من تاريخ االعالن بالنسبة‬ ‫الى العقار الذي ال تتجاوز قيمته‬ ‫ّ‬ ‫السنوية ال�ـ ‪ 20‬مليون‬ ‫التأجيرية‬ ‫ل� �ي ��رة‪ .‬اال أن ه� ��ذا ّاالج � � ��راء ي��رب��ك‬ ‫ال �ك �ث �ي��ر م ��ن ال �م �ك��ل �ف �ي��ن ب�س�ب��ب‬ ‫ع��دم القدرة على متابعة ّ‬ ‫عمليات‬ ‫النشر العالنات مماثلة س��واء عبر‬ ‫ّ‬ ‫االلكترونية ل��وزارة المال‬ ‫الصفحة‬ ‫المطبوع‪ ،‬ألن الكثير‬ ‫أو عبر النشر‬ ‫ّ‬ ‫من المكلفين ال يتصفحون هكذا‬

‫وس��ائ��ل ن �ش��ر‪ ،‬ث��م ّه��ل ال�م�ط�ل��وب‬ ‫ان ي �ت �ص �ف��ح ال �م �ك��ل��ف ال�ص�ف�ح��ة‬ ‫االل� �ك� �ت ��رون � ّ�ي ��ة دوري � � ��ا ك� ��ي ي�ع�ل��م‬ ‫ع ��ن ت��وق �ي��ت س� � ��داد ه � ��ذا ال �ن��وع‬ ‫م��ن ال �ض��رائ��ب‪ ،‬ل��ذا ال�م�ط�ل��وب من‬ ‫وزارة ال�م��ال ارس��ال بريد مضمون‬ ‫ل�ل�م�ك�ل�ف�ي��ن ال�خ��اض�ع�ي��ن ل�ض��ري�ب��ة‬ ‫ّ‬ ‫المبنية لتبليغهم بهذه‬ ‫األم�ل�اك‬ ‫الضريبة واعطائهم فترة ش��رين‬ ‫للتسديد من تاريخ تسلم البريد‪،‬‬ ‫أو االس � �ت � �م� ��رار ف� ��ي االع � �ل ��ان ع��ن‬ ‫استحقاق ه��ذه الضريبة كما هو‬ ‫حاصل ّ‬ ‫حاليا ش��رط تحديد فترة‬ ‫ّ‬ ‫زمنية ثابتة ضمن السنة المالية‬ ‫لنشر ج��داول التكليف‪ .‬ويقترح‬ ‫القعقور تحديد الشهر السادس‬ ‫م��ن ك��ل س�ن��ة ف �ت��رة م�ل��زم��ة ل ��وزارة‬ ‫ال �م��ال الص� ��دار ج� ��داول التكليف‬ ‫لكل المناطق تصدر تباعا ضمن‬ ‫ه� ��ذا ال �ش �ه��ر‪ ،‬وت �س �م��ح ب�ت�س��دي��د‬ ‫ال �ض��ري �ب��ة خ �ل��ال م �ه �ل��ة ش �ه��ري��ن‬ ‫ب��دءا م��ن نهاية الشهر ال�س��ادس‪،‬‬ ‫وهكذا يعمم ه��ذا االج��راء ويدخل‬ ‫ّ‬ ‫الضريبية بشكل‬ ‫ضمن الروزنامة‬ ‫ث ��اب ��ت ك �ب �ق� ّ�ي��ة أن � � ��واع ال �ض��رائ��ب‬ ‫والرسوم‪ ،‬وتاليا ّ‬ ‫تجنب وزارة المال‬ ‫ال �ك �ث �ي��ر م ��ن ال�م�ك�ل�ف�ي��ن غ��رام��ات‬ ‫ّ‬ ‫موقوتة تشكل لهم مفاجآت غير‬ ‫ّ‬ ‫سارة‪.‬‬ ‫‪salwa.baalbaki@annahar.com.lb‬‬


‫‪14‬‬

‫اقتصاد وأعمال‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫املنظمة الدولية لإلعالن ّكرمت أنطوان شويري‬ ‫أبو حمد‪ :‬كان رجاالً يف رجل وما أحوجنا إلى أمثاله اليوم‬ ‫ك �ش��ف ال� �ت ��اري ��خ ف ��ي ذاك ال �م �س��اء‬ ‫الذي احتفلت فيه المنظمة الدولية‬ ‫ل�لإع�لان ‪IAA (International-‬‬ ‫‪)Advertising Association‬‬ ‫ب �ع �ي��ده��ا ال� � � � �ـ‪ 75‬وال� � ��ذك� � ��رى ال � � �ـ‪35‬‬ ‫الن�ط�لاق�ت�ه��ا ف��ي ل �ب �ن��ان‪ ،‬ع��ن بصمة‬ ‫خفية طبعت الثالثينات من القرن‬ ‫ال �م��اض��ي وك� ��ان ل�ه��ا وق�ع�ه��ا ال�م�م� ّ�ي��ز‬ ‫ع�ل��ى ال �س �ن��وات ال�لاح �ق��ة ف��ي ق�ط��اع‬ ‫اإلع �ل ��ان‪ .‬ف �ق��د ش �ه��د ال� �ع ��ام ‪1938‬‬ ‫ع �ل��ى وض� ��ع رؤي � ��ة ت ��وم ��اس أش��وي��ل‬ ‫قيد التنفيذ لتخرج وف��ق تخطيطه‬ ‫المنظمة الدولية لإلعالن إلى العالم‪.‬‬ ‫وأت��ى ح��دث والدة أن�ط��وان شويري‬ ‫ف ��ي ال� �ع ��ام ‪ ،1939‬ل�ي�ش�ك��ل ب ��دون‬ ‫ضجيج ودون علم أحد حينها‪ ،‬الجزء‬ ‫ّ‬ ‫المكمل وال��ذي ال يتجزأ ع��ن بصمة‬ ‫أشويل في قطاع اإلعالن الذي جمع‬ ‫الرجلين من دون أن يلتقيا‪ ،‬وكشف‬ ‫التاريخ عن ّ‬ ‫سره في ذاك المساء في‬ ‫‪ - La Magnanerie‬ال �ج��دي��دة‪،‬‬ ‫حيث ّ‬ ‫كرمت منظمة توماس أشويل‬ ‫ال �ع �م�لاق��ة‪ ،‬ع �م�لاق اإلع �ل��ان أن �ط��وان‬ ‫ش��وي��ري‪ .‬ف�ق��د اخ �ت��ارت ال � �ـ‪ IAA‬في‬ ‫ع �ي��ده��ا ال� � �ـ‪ 75‬ت �ك��ري��م ش ��وي ��ري في‬ ‫ح �ض��ور رؤس � ��اء س��اب�ق�ي��ن للمنظمة‬ ‫وع ��ائ� �ل� �ت ��ه وم� ��ؤس � �س� ��ات ص �ح��اف �ي��ة‬

‫السيد بيار شويري يلقي كلمة في الحفل بعد تسلمه ووالدته السيدة روز شويري لوحة تمثل الراحل انطوان شويري‪.‬‬

‫وإعالمية وفاعليات‪.‬‬ ‫افتتح الحفل بالنشيد الوطني‪،‬‬ ‫وتلته كلمة لرئيس المنظمة الدولية‬ ‫لإلعالن فارس أبو حمد كشف فيها‬ ‫عن أنه ّ‬ ‫تعرف إلى شويري في بداية‬ ‫ح�ي��ات��ه المهنية ف��ي ح�ق��ل اإلع�ل�ان‪،‬‬ ‫"ف �ع��رف �ت��ه رج � ��ل إع� �ل��ان ن��اج �ح��ًا ف��ي‬ ‫حقل اإلعالن يقوده طموح ال يعرف‬

‫واكتشفت أن��ه يحمل لبنان‬ ‫ح��دود‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫قلبه إل��ى ك��ل زاوي ��ة ف��ي العالم‬ ‫ف��ي‬ ‫أينما ح� ّ�ل‪ّ .‬‬ ‫تكرمه المنظمة الدولية‬ ‫لإلعالن في عيدها الـ‪ 75‬هو من كان‬ ‫له فضل كبير عليها‪ ،‬فقد كان ً‬ ‫رجال‬ ‫ً‬ ‫ورجاال في رجل وما أحوجنا‬ ‫في رجال‬ ‫إلى أمثاله اليوم"‪.‬‬ ‫ث��م ع��رض وث��ائ�ق��ي ت �ن��اول ت�ط� ّ�ور‬

‫القطاع اإلعالني في لبنان‪ ،‬مع عرض‬ ‫ألكثر اإلعالنات تأثيرا خالل األعوام‬ ‫الـ ‪ 50‬الماضية‪.‬‬ ‫وب �ع��د ع ��رض ف �ن��ي ق� ّ�دم �ت��ه ف��رق��ة‬ ‫ال �ـ‪ 8eme Art‬والفنانة ألين ّلحود‪،‬‬ ‫ع � ��رض وث ��ائ �ق ��ي ب� �ص ��وت اإلع�ل�ام ��ي‬ ‫م��ارس �ي��ل غ��ان��م وم� ��ن إع� � ��داد رودي‬ ‫ح� �ش ��اش ت � �ن� ��اول م �س �ي ��رة ال �م �ك � ّ�رم‬

‫ّ‬ ‫أن� �ط ��وان ش ��وي ��ري‪ ،‬ل�ت�ت�س��ل��م ب�ع��ده��ا‬ ‫زوجته روز ونجله بيار لوحة تذكارية‬ ‫ّ‬ ‫تضم لشويري‪.‬‬ ‫واخ� �ت� �ت ��م ال �ح �ف ��ل ب �ك �ل �م��ة ل �ب �ي��ار‬ ‫شويري شكر فيها الـ ‪" ،IAA‬واع�دًا‬ ‫ّ‬ ‫مستمرة‬ ‫بأن مسيرة أنطوان شويري‬ ‫ف��ي ق�ط��اع اإلع�ل�ان م��ع شعلته التي‬ ‫تحملها دائمًا شويري غروب"‪.‬‬

‫املشنوق أعلن عن ‪ 65‬مشروع ًا لحماية البيئة‬ ‫أعلن وزير البيئة محمد المشنوق "عن‬ ‫‪ 65‬مشروعًا ل �ـ‪ 65‬موظفًا خ�لال ‪65‬‬ ‫ي��وم عمل من اص��ل مئة ي��وم من عمر‬ ‫حكومة المصلحة الوطنية من دون‬ ‫احتساب اآلحاد واالعياد"‪.‬‬ ‫ولفت الى أن "هذه االنجازات تأتي‬ ‫تطبيقًا لبرنامج العمل الذي وضعته‬ ‫تحت شعار "بيئتي وطني" ‪ ،‬واع�دًا‬ ‫بـ"المثابرة على إعداد وتنفيذ المزيد‬ ‫من المشاريع البيئية الحيوية خدمة‬ ‫للبيئة وحماية للموارد الطبيعية"‪.‬‬

‫وتضمنت المشاريع والمراسيم‬ ‫وال � �ق� ��وان � �ي� ��ن ال � � � � �ـ‪ 65‬ال� �م� �ع ��اه ��دات‬ ‫والبروتوكوالت واالتفاقات البيئية‬ ‫ال��دول �ي��ة وال �م��راس �ي��م ال�ب�ي�ئ�ي��ة ال�ت��ي‬ ‫ت �ت �ع �ل��ق ب� ��ال � �ك � �س� ��ارات‪ ،‬ف� �ض�ل ً�ا ع��ن‬ ‫الحوكمة البيئية الوطنية بالتعاون‬ ‫مع جميع الوزارات‪.‬‬ ‫ك �م��ا ع ��رض أب� ��رز اإلن � �ج� ��ازات على‬ ‫ص� �ع� �ي ��د ال � �ح � �ف� ��اظ ع� �ل ��ى ال� � �ث � ��روات‬ ‫الطبيعية من أرض ّ‬ ‫وتنوع بيولوجي‬ ‫وم�ي��اه ف��ي ظ��ل األخ �ط��ار ال�ت��ي تهدد‬

‫البيئة ّمن مقالع وكسارات وحرائق‪.‬‬ ‫ول �ع��ل أب��رزه��ا أزم ��ة ال �ش��ح ال�م��ائ��ي‬ ‫التي احتلت القسم األكبر من إهتمام‬ ‫ال� ��وزارة‪ ،‬إذ ع��رض المشنوق موافقة‬ ‫االت � �ح ��اد االوروب � � � ��ي ال �م �ب��دئ �ي��ة على‬ ‫م�ش��روع هبة بقيمة ‪ 19‬مليون أورو‬ ‫للمحافظة على م��وارد لبنان المائية‬ ‫واس �ت��دام��ة اس�ت�خ��دام�ه��ا‪ ،‬ف�ض� ًلا عن‬ ‫تحضير م �ش��روع ق ��رض بقيمة ‪50‬‬ ‫م �ل �ي��ون دوالر م ��ن ال �ب �ن��ك ال ��دول ��ي‬ ‫لتنفيذ الجزء األول من خارطة الطريق‬

‫لمكافحة تلوث بحيرة القرعون في‬ ‫مطلع سنة ‪ ،2015‬إل��ى ج��ان��ب نشر‬ ‫تعميم حول ترشيد استهالك المياه‬ ‫داخل المنزل وخارجه لجبه التحديات‬ ‫العائلية في تلبية الطلب المحلي‪.‬‬ ‫من جهة أخرى‪ ،‬عملت وزارة البيئة‬ ‫على إدراة األخطار البيئية من نفايات‬ ‫خطرة وتلوث صناعي وتغير مناخي‪،‬‬ ‫ووضعت الحلول لها‪.‬‬ ‫ّأم ��ا أب ��رز االس�ت��رات�ي�ج�ي��ات البيئية‬ ‫المتضمنة‪ ،‬ف�ت�م�ح��ورت ع�ل��ى إع��داد‬

‫خ ��ارط ��ة ط��ري��ق ل� �ل ��ادارة ال�م�ت�ك��ام�ل��ة‬ ‫ل �ل �ن �ف��اي��ات ال �ص �ل �ب��ة ب��ال�ت�ن�س�ي��ق مع‬ ‫اإلدارات ال�م�ع�ن�ي��ة‪ ،‬وإع � ��داد مخطط‬ ‫ت ��وج �ي �ه ��ي ل �ح �م ��اي ��ة ق� �م ��م ال �ج �ب ��ال‬ ‫وال� �م� �ن ��اط ��ق ال �ط �ب �ي �ع �ي��ة‪ ،‬وت �ن �ظ �ي��م‬ ‫اس �ت �ث �م��ار ال� �ش ��واط ��ئ وال �م �س��اح��ات‬ ‫ال�خ�ض��راء واألراض� ��ي ال��زراع�ي��ة مقرونًا‬ ‫ب��دراس��ة تقييم ب�ي�ئ��ي اس�ت��رات�ي�ج��ي‬ ‫وانجاز مسودة تقرير التقييم البيئي‬ ‫لالستراتيجية الوطنية لقطاع المياه‪،‬‬ ‫بالتعاون مع وزارة الطاقة والمياه‪.‬‬

‫اتجاهات األسواق‬

‫بورصة بيروت تقاوم سلبيات الفراغ الرئاسي‬ ‫ايلي قهوجي‬

‫ل��م ي�ن�ع�ك��س دخ� ��ول ل �ب �ن��ان م��رح�ل��ة‬ ‫ال � �ف� ��راغ ال ��رئ ��اس ��ي م �ن��ذ م �ط �ل��ع ه��ذا‬ ‫االس � � �ب � ��وع س �ل �ب ��ا ح� �ت ��ى اآلن ع�ل��ى‬ ‫االس��واق المالية اللبنانية‪ ،‬حتى بعد‬ ‫ارج ��اء الجلسة التشريعية لمجلس‬ ‫النواب (امس) التي كانت مخصصة‬ ‫لمناقشة سلسلة ال��رت��ب وال��روات��ب‬ ‫للعاملين في القطاع العام الى الثلثاء‬ ‫‪ 10‬ح��زي��ران ل �ع��دم اك �ت �م��ال نصابها‬ ‫القانوني بعدما قاطعها ن��واب يرون‬ ‫ع ��دم ج � ��واز ال �ت �ش��ري��ع ق �ب��ل ان�ت�خ��اب‬ ‫رئيس للجمهورية‪ .‬وب��دا ف��ي حركة‬ ‫ال� �ع ��رض وال �ط �ل��ب ام� ��س اي �ض ��ا في‬ ‫بورصة بيروت ان مقاربة المتعاملين‬ ‫ف�ي�ه��ا ل �ل �ص �ك��وك ال �م��ال �ي��ة ال �م��درج��ة‬ ‫على لوائحها ل��م تختلف كثيرا عما‬ ‫ك��ان��ت ق�ب��ل وق ��وع ال �ب�لاد ف��ي ال�ف��راغ‬ ‫ال��رئ��اس��ي ف��ي اش ��ارة ال��ى ع��دم وج��ود‬ ‫ق �ل��ق ك�ب�ي��ر ف��ي اوس��اط �ه��م م��ن ه��ذا‬ ‫التطور الذي شهدت ما فاقه خطورة‬ ‫ف��ي ف �ت��رات س��اب �ق��ة ق��ري �ب��ة وب�ع�ي��دة‬ ‫ان�ت�ه��ت ب�ت�س��وي��ات جنبتها ال��وق��وع‬ ‫في المحظور‪ .‬وهكذا واصلت سوق‬ ‫الصكوك المالية تقلباتها المألوفة‬ ‫غداة تراجعها الطفيف بنسبة ‪0,08‬‬ ‫في المئة الى ‪ 1199٫49‬نقطة بحسب‬ ‫مؤشر لبنان والمهجر ال��ذي يقيس‬ ‫تطورها وذلك على وقع تلبية حاجات‬ ‫ال�ب�ع��ض م��ن ال�س�ي��ول��ة بيعا لكميات‬ ‫محدودة منها كلما وجد من يشتريها‬ ‫ب ��االس� �ع ��ار ال �م �ع ��روض ��ة ب �ه��ا الع � ��ادة‬ ‫ترتيب محافظه المالية العائدة اليها‪.‬‬ ‫وافادت من هذه العمليات على جاري‬ ‫ال �ع��ادة‪ ،‬اس�ه��م "س��ول�ي��دي��ر" وغيرها‬ ‫م��ن ال �ص �ك��وك ال�م�ص��رف�ي��ة‪ ،‬فمضت‬ ‫اسهم هذه الشركة في التقلب بين‬ ‫اعلى على ‪ 13٫30‬دوالرا وادنى على‬ ‫‪ 13٫11‬دوالرا ال��ى ان اق�ف�ل��ت الفئة‬ ‫"أ" منها بـ ‪ 13٫28‬دوالرا في مقابل‬ ‫‪ 13٫12‬اول من امس (زائ��د ‪ 1٫21‬في‬ ‫المئة) والفئة "ب" ب�ـ ‪ 13٫18‬دوالرا‬ ‫في مقابل ‪ 13٫20‬في الفترة عينها‬ ‫(ن��اق��ص ‪ 0٫15‬ف��ي المئة) م��ن جهة‪،‬‬ ‫وق ��ت ارت �ف �ع��ت اس �ع��ار اس �ه��م "بنك‬ ‫لبنان والمهجر" المدرجة من ‪8٫70‬‬

‫دوالرات الى ‪( 8٫75‬زائ��د ‪ 0٫57‬في‬ ‫المئة) وشهادات ايداع "بنك عوده"‬ ‫من ‪ 6٫40‬دوالرات الى ‪( 6٫49‬زائد‬ ‫‪ 1٫40‬ي المئة) الذي تراجعت اسعار‬ ‫اسهمه المدرجة من ‪ 6٫09‬دوالرات‬ ‫ال��ى ‪( 6٫02‬ناقص ‪ 1٫14‬في المئة)‬ ‫واستقرت اسعار اسهمه التفضيلي��‬ ‫– ‪ G‬على ‪ 100٫00‬دوالر م��ع اسهم‬ ‫"بنك بيبلوس" التفضيلية – ‪2008‬‬ ‫على ‪ 100٫00‬والذي تراجعت اسهمه‬ ‫التفضيلية – ‪ 2009‬م��ن ‪100٫10‬‬ ‫دوالر ال��ى ‪( 100٫00‬ن��اق��ص ‪0٫09‬‬ ‫في المئة) شأن اسهم "بنك بيروت"‬ ‫ال�ت�ف�ض�ي�ل�ي��ة – ‪ H‬ال �ت ��ي اس �ت �ق��رت‬ ‫على ‪ 25٫50‬دوالرا وارتفعت اسعار‬ ‫التفضيلية – ‪ I‬م�ن�ه��ا م��ن ‪25٫45‬‬ ‫دوالرا ال��ى ‪( 25٫48‬زائ ��د ‪ 0٫11‬في‬ ‫المئة) من جهة اخ��رى‪ .‬وتبعا لذلك‪،‬‬ ‫اقفل مؤشر لبنان والمهجر لالسهم‬ ‫ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة ب��ارت �ف��اع ط�ف�ي��ف م �ق��داره‬ ‫‪ 1,70‬نقطة ونسبته ‪ 0,14‬في المئة‬ ‫على ‪ 1201,19‬نقطة‪ ،‬في سوق أقل‬ ‫نشاطًا ت�ب��ودل فيها ‪ 40473‬صكًا‬ ‫قيمتها ‪ 730417‬دوالرًا‪ ،‬في مقابل‪،‬‬ ‫ت � ��داول ‪ 1,531,661‬ص�ك��ًا قيمتها‬ ‫‪ 5,306,183‬دوالرًا اول من أمس‪.‬‬ ‫استمرار الضغوط على االورو‬ ‫وتحسن البورصات‬

‫ف��ي ال� �خ ��ارج‪ ،‬ت�ف��اق�م��ت ال�ض�غ��وط‬ ‫على االورو في أسواق القطع العالمية‬ ‫داف �ع��ة ب��ه ن�ح��و عتبة ال � �ـ‪ 1,36‬دوالر‪،‬‬ ‫ف��ي ت�ط��ور ع ��زاه ال�خ�ب��راء المختصون‬ ‫ال��ى مجموعة ع��وام��ل داع �م��ة للورقة‬ ‫ال� �خ� �ض ��راء أب� ��رزه� ��ا ت �ص��ري��ح رئ �ي��س‬ ‫ال �م �ص��رف ال �م��رك��زي االوروب � ��ي م��اري��و‬ ‫دراغ � ��ي ال� ��ذي رأى ف �ي��ه ان ��ه يتعين‬ ‫على السلطة النقدية االوروب �ي��ة ان‬ ‫تتخذ ك��ل م��ا م��ن شأنه م��ن اج��راءات‬ ‫للحيلولة دون وق��وع االق�ت�ص��اد في‬ ‫منطقة االورو في انكماش االسعار‬ ‫(‪ )deflation‬ي �خ �ف��ف م �ع ��دالت‬ ‫الفائدة على العملة الموحدة حتى‬ ‫الى صفر في المئة‪ .‬الى ذلك‪ ،‬جاءت‬ ‫ن�ت��ائ��ج ان�ت�خ��اب��ات ال�ب��رل�م��ان االوروب ��ي‬ ‫ل �ت��زي��د م �ش��اع��ر ع� ��دم االرت � �ي� ��اح ال��ى‬ ‫ال ��وح ��دة ال �ن �ق��دي��ة‪ ،‬وخ �ص��وص��ًا بعد‬

‫حديث وزير المال االلماني فولفغانغ‬ ‫شوبيليه عن مخاطر حقيقية تواجه‬ ‫ال �س �ي��اس��ة ال �ن �ق��دي��ة االوروب � �ي� ��ة في‬ ‫ال��وق��ت ال �ح��اض��ر‪ .‬ك�م��ا ك ��ان ل�ص��دور‬ ‫ب� �ي ��ان ��ات اح �ص��ائ �ي��ة ف� ��ي ال� ��والي� ��ات‬ ‫المتحدة مطمئنة للمستثمرين بدءًا‬ ‫ب��ارت �ف��اع ال�م��ؤش��ر ال�م��رك��ب ل�م��دي��ري‬ ‫ال �م �ش �ت��ري��ات االم �ي��رك �ي �ي��ن ال �خ��اص‬ ‫ب�ق�ط��اع��ي ال �ص �ن��اع��ة وال �خ��دم��ات من‬ ‫‪ 55,00‬نقطة في نيسان الى ‪58,4‬‬ ‫ف��ي اي ��ار‪ ،‬وص � ً‬ ‫�وال ال��ى زي ��ادة الطلب‬ ‫على السلع المعمرة بنسبة ‪ 0,8‬في‬ ‫المئة في نيسان الى ‪ 3,6‬في المئة‬ ‫ف��ي آذار‪ ،‬م ��رورًا ب��ارت�ف��اع م��ؤش��ر ثقة‬ ‫المستهلكين االميركيين الذي يعده‬ ‫مجلس المؤتمر من ‪ 81,7‬نقطة في‬ ‫نيسان ال��ى ‪ 83,00‬في اي��ار‪ ،‬تاثيره‬ ‫ال ��داع ��م ل �ل��ورق��ة ال� �خ� �ض ��راء‪ ،‬ف��أق�ف��ل‬ ‫االورو في نيويورك ب �ـ‪ 1,3630‬دوالر‬ ‫في مقابل ‪1‬و‪ 3645‬أول من أمس‪،‬‬ ‫في تطور أضعف المعادن الثمينة‪،‬‬ ‫فاقفلت اونصة الذهب ب �ـ‪1265,85‬‬ ‫دوالرًا في مقابل ‪ 1292,00‬وأونصة‬ ‫ال �ف �ض��ة ب � � �ـ‪ 19,10‬دوالرًا ف��ي مقابل‬ ‫‪ 19,35‬في الفترة عينها‪.‬‬ ‫وأف � � ��ادت االس �ه ��م االوروب � �ي� ��ة من‬ ‫ت ��وق� �ع ��ات ل �س �ي��اس��ة ن �ق ��دي ��ة اك �ث��ر‬ ‫تيسيرا لالقتصاد في منطقة االورو‬ ‫لتعزز مواقعها أكثر فاكثر مع استمرار‬ ‫الحديث عن عمليات استحواذ بين‬ ‫مجموعات فندقية اوروبية واميركية‪،‬‬ ‫فاقفلت ال �ب��ورص��ات ه��ذه المنطقة‬ ‫ب��ارت�ف��اع راوح ب�ي��ن ‪ 0,49‬ف��ي المئة‬ ‫ف��ي ف��ران �ك �ف��ورت و‪ 0,06‬ف��ي المئة‬ ‫في باريس‪ .‬في غضون ذلك واصلت‬ ‫االسهم االميركية ارتفاعها بدعم من‬ ‫االساسيات االقتصادية القوية التي‬ ‫ص��درت ف��ي ال��والي��ات المتحدة ومن‬ ‫ان�ش�ط��ة االن��دم��اج واالس �ت �ح��واذ بين‬ ‫شركات اميركية وغيرها‪ ،‬االمر الذي‬ ‫جعل مؤشر داو جونز الصناعي يقفل‬ ‫بزيادة نسبتها ‪ 0,42‬في المئة على‬ ‫‪ 16675,50‬نقطة ومؤشر ناسداك‬ ‫‪ 1,22‬ف ��ي ال �م �ئ��ة ع �ل��ى ‪4237,07‬‬ ‫نقطة‪.‬‬ ‫‪elie.kahwaji@annahar.com.lb‬‬

‫سـالمـة يف املؤتمر الدولي الثاني لطباعة وسك العمالت‪:‬‬ ‫املركزي أعاد لليرة دورها كعملة تسليف بعدما كانت عملة ادخار‬ ‫اف� �ت� �ت ��ح ح� ��اك� ��م م � �ص� ��رف ل �ب �ن��ان‬ ‫ال��دك �ت��ور ري ��اض س�لام��ة اول من‬ ‫أم� ��س ال �م��ؤت �م��ر ال ��دول ��ي ال �ث��ان��ي‬ ‫للطباعة وسك العمالت‪ ،‬في فندق‬ ‫"فورسيزنس" – بيروت بحضور‬ ‫‪ 25‬م�م�ث�لا ل�ل�م�ص��ارف ال�م��رك��زي��ة‪.‬‬ ‫وف� ��ي ك �ل �م �ت��ه االف �ت �ت��اح �ي��ة‪ ،‬ق��ال‬ ‫سالمة‪" :‬إن وجود االختصاصيين‬ ‫الجنسيات لخير دليل‬ ‫من مختلف‬ ‫ّ‬ ‫على األهمية التي يعلقها مصرف‬ ‫ل �ب �ن��ان ع �ل��ى ت �ب ��ادل ال �خ �ب��رات مع‬ ‫ال �ج�ه��ات ال�ع��ال�م�ي��ة المتخصصة‪.‬‬ ‫فتضافر الجهود والتواصل الدائم‬ ‫هما ضمانة لتوسيع آف��اق العمل‬ ‫وتطويره"‪.‬‬ ‫وبحسب سالمة‪ّ ،‬‬ ‫تبنى مصرف‬ ‫لبنان خ�لال العقدين الماضيين‬ ‫سياسة نقدية تهدف إلى حماية‬ ‫ال �ل �ي��رة وت �ع��زي��ز اس �ت �خ��دام �ه��ا من‬ ‫خ�ل��ال ال �م �ح��اف �ظ��ة ع �ل��ى ق��درت �ه��ا‬ ‫ال� �ش ��رائ� �ي ��ة‪ ،‬وق� ��د ن �ج��ح ف ��ي ع��دة‬ ‫اخ� �ت� �ب ��ارات ف ��ي ال �م �ح��اف �ظ��ة ع�ل��ى‬ ‫قيمتها الحقيقية عبر رف��ع قيمة‬ ‫االح�ت�ي��اط��ي األج�ن�ب��ي ل��دي��ه ال��ذي‬ ‫ت�خ�ط��ى ال� � �ـ‪ 36‬م �ل �ي��ار دوالر وم��ن‬ ‫خ�ل��ال اح �ت �ي��اط��ي ال ��ذه ��ب ال ��ذي‬

‫سالمة‪ :‬سياستنا النقدية تهدف الى حماية الليرة‪.‬‬

‫ي �ش �ك��ل ص �م��ام أم� � ��ان‪ .‬ك �م��ا أع ��اد‬ ‫اليها دورها كعملة تسليف بعدما‬ ‫ك��ان��ت لفترة طويلة عملة ادخ��ار‬ ‫ف�ق��ط‪ ،‬وذل��ك م��ن خ�لال م�ب��ادرات��ه‬ ‫التحفيزية الموجهة ال��ى القطاع‬ ‫الخاص‪.‬‬ ‫وتماشيا مع كل هذه التطورات‬ ‫االي �ج��اب �ي��ة ال �ت��ي ع �ك �س��ت زي� ��ادة‬ ‫الثقة بالنقد ال��وط�ن��ي‪ ،‬ل��م ّ‬ ‫يدخر‬ ‫م� �ص ��رف ل �ب �ن��ان ب �ح �س��ب ال �ح��اك��م‬ ‫ج�ه��دا لتطوير العملة اللبنانية‪،‬‬

‫إي �م��ان��ا م�ن��ه ب ��أن ال�ع�م�ل��ة الوطنية‬ ‫ب�س�م��ات�ه��ا وخ�ص��ائ �ص �ه��ا غ��ال �ب��ا ما‬ ‫تعكس حقيقة الوضع االجتماعي‬ ‫واالقتصادي والحضاري في البلد‬ ‫ُ‬ ‫المصدر‪ .‬فقام باستخدام أحدث‬ ‫ت�ق�ن�ي��ات ال�ط�ب��اع��ة وب��إدخ��ال أه��مّ‬ ‫سمات اآلمان في األوراق النقدية‬ ‫والنقود المعدنية التي يصدرها‪،‬‬ ‫م �س �ت �ث �م��را م� ��ا ي� �ل ��زم م� ��ن خ �ب ��رات‬ ‫وأموال لبلوغ هذا الهدف‪.‬‬ ‫ف �ض�لا ع ��ن ذل� ��ك‪ ،‬وح ��رص ��ا منه‬

‫ع �ل��ى ص ��ون م��وق �ع��ه ال ��ري ��ادي في‬ ‫م �ج��ال ال �ح��داث��ة واإلم� �ت� �ي ��از‪ ،‬ط� ّ�ور‬ ‫مصرف لبنان أداءه بتطبيق خطة‬ ‫ت �ح��دي��ث ش��ام �ل��ة ع �ل��ى م �س �ت��وى‬ ‫ج �م �ي ��ع ال � �م� ��دي� ��ري� ��ات واألق � �س� ��ام‬ ‫ب� � �ص � ��ورة م � �س � �ت � �م ��رة‪ .‬وم � � ��ن ه ��ذا‬ ‫المنطلق‪ ،‬قامت مديرية العمليات‬ ‫ال � �ن � �ق� ��دي� ��ة ب � �ت � �ط� ��وي� ��ر م �خ �ت �ل��ف‬ ‫ال �ت �ق �ن �ي��ات واآلل � �ي� ��ات ال�م�ت�ع�ل�ق��ة‬ ‫ب ��إص ��دار ال �ع �م �ل��ة وع � ّ�ده ��ا وف��رزه��ا‬ ‫وإت�ل�اف� �ه ��ا وإي ��داع � �ه ��ا وس �ح �ب �ه��ا‪.‬‬ ‫وق��د ن�ت��ج م��ن ذل��ك ان�خ�ف��اض في‬ ‫نسبة الدولرة النقدية وزيادة في‬ ‫التداول بالعملة اللبنانية بنسبة‬ ‫‪ %10‬س�ن��وي��ا خ�ل�ال األع� ��وام ال �ـ‪5‬‬ ‫األخيرة‪.‬‬ ‫وأض � ��اف‪" :‬س�ع�ي��ا الغ �ت �ن��ام ه��ذا‬ ‫الزخم واالفادة من هذه االنجازات‪،‬‬ ‫أنشأ مصرف لبنان متحفا للنقد‬ ‫وال� �ع� �م�ل�ات ي �س �ت �خ��دم ال��وس��ائ��ل‬ ‫التقنية الحديثة لتعريف ال��زوار‬ ‫ع �ل ��ى ت� ��اري� ��خ ال �ع �م �ل��ة ال �ل �ب �ن��ان �ي��ة‬ ‫ع �ل��ى م� � ّ�ر ال� �ع� �ص ��ور‪ ،‬وي �ل �ج��أ أي �ض��ا‬ ‫إل��ى األف�ل�ام ال��وث��ائ�ق�ي��ة واألل �ع��اب‬ ‫التثقيفية التي تستهدف طالب‬ ‫المدارس والجامعات خصوصا"‪.‬‬

‫يؤمن األموال لترميم سرايا بعبدا وإعادة تأهيلها‬ ‫مجلس اإلنماء واإلعمار ّ‬ ‫ك ��ان ��ت أع � �م� ��ال ال� �ت ��رم� �ي ��م واع � � ��ادة‬ ‫التأهيل لسرايا بعبدا موضع بحث‬ ‫ف ��ي اج �ت �م��اع ل�ل�ج�ن��ة س ��راي ��ا ب�ع�ب��دا‬ ‫ورئ �ي��س م�ج�ل��س االن� �م ��اء واالع �م��ار‬ ‫ال �م �ه �ن��دس ن �ب �ي��ل ال �ج �س��ر‪ .‬وم �ث��ل‬ ‫اللجنة كل من رامي ابو خليل وريتا‬ ‫اس �م��ر ودي� ��زي ح�ل��و وال�ع�م�ي��د أمين‬ ‫ن��اص��ر ال ��دي ��ن وم � ��اري ك �ل��ود ال�ح�ل��و‬ ‫س�ع��ادة رئيسة الجمعية اللبنانية‬ ‫للتنمية المحلية‪.‬‬ ‫وأب � �ل� ��غ ال �ج �س ��ر اع � �ض� ��اء ال �ل �ج �ن��ة‬ ‫اس�ت�ع��داد مجلس االن �م��اء واالع �م��ار‬ ‫ل �ج �م��ع االم� � � � ��وال ال �ل��ازم � ��ة ل �ت��رم �ي��م‬ ‫ال� �س ��راي ��ا واع � � ��ادة ت��أه �ي �ل �ه��ا‪ ،‬ن �ظ��را‬ ‫ال��ى القيمة التراثية الكبيرة لهذا‬ ‫المبنى ال�ت��اري�خ��ي‪ .‬لكنه أوض��ح ان‬

‫ه��ذا الترميم يجب ان يسبقه ق��رار‬ ‫صادر عن السلطات المعنية تحدد‬ ‫ف�ي��ه وج�ه��ة اس�ت�ع�م��ال ال�م�ب�ن��ى كي‬ ‫ت�ت�ن��اس��ب االع� �م ��ال ال�ت��رم�ي�م�ي��ة مع‬ ‫وجهة االستعمال المقررة له‪ .‬لذلك‬ ‫يجب تأمين مراكز اخ��رى ل�لادارات‬ ‫ال ��رس �م �ي ��ة ال � �م� ��وج� ��ودة ح ��ال �ي��ا ف��ي‬ ‫السرايا‪.‬‬ ‫ويذكر ان عائالت بعبدا تلح على‬ ‫ال �ح �ف��اظ ع�ل��ى م�ق��ر ال�م�ح��اف�ظ��ة في‬ ‫مبنى السرايا‪ ،‬وعلى نقل االدارات‬ ‫ال��رس�م�ي��ة ال �ت��ي ت�ش�غ�ل��ه ح��ال�ي��ا ال��ى‬ ‫م �ك ��ان آخ � ��ر‪ ،���ع �ل��ى ان ت �ب �ق��ى ه��ذه‬ ‫االدارات ضمن نطاق بلدة بعبدا‪.‬‬ ‫وت �ق��رر ت�ن�ظ�ي��م ل �ق��اء م��ع محافظ‬ ‫ج�ب��ل ل�ب�ن��ان ف ��ؤاد فليفل‪ ،‬الط�لاع��ه‬

‫لجنة سرايا بعبدا مع رئيس مجلس االنماء واالعمار نبيل الجسر‪.‬‬

‫على كل ما قامت به كل من الجمعية‬ ‫اللبنانية للتنمية المحلية ولجنة‬ ‫سرايا بعبدا حتى تاريخه‪ ،‬وللتعجيل‬

‫ف��ي عملية نقل االدارات ال��ى مبان‬ ‫اخرى ضمن البلدة‪ ،‬تمهيدا لترميم‬ ‫السرايا واعادة تأهيلها‪.‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫أدب فكر فن ‪15‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫كتاب‬

‫مسرح‬

‫"الست ماري روز" من إيتل عدنان إلى "مسرح بابل"‬ ‫كعصفورةٍ وحيدة أسقطها الصيادون الواقفون باملرصاد‬

‫"اقتراح" الدكتور فوزي العوجي‬ ‫طارق زيادة‬

‫■‬

‫الست ماري روز هي‬ ‫المثال الوجداني‬ ‫الذي يجعل كل‬ ‫تجرح في حرب‬ ‫كائن ّ‬ ‫لبنان ومات على‬ ‫أرضه‪ ،‬يتصالح مع‬ ‫كلمات بسيطة‬ ‫قادرة أن تمحو‬ ‫الحروب والثورات‬ ‫في العالم‪ :‬الحب‪،‬‬ ‫األخوة‪ ،‬القبول‬ ‫ّ‬ ‫باآلخر‪.‬‬

‫مي منسى‬

‫ال �س��ت م ��اري روز ل��م ت ��ذو قصتها‬ ‫ف��ي ال �ب��ال‪ .‬ع��رف�ت�ه��ا ض�م��ن مهامي‬ ‫ال � �ص � �ح � ��اف � �ي � ��ة ق� � �ب � ��ل أن ت� � � ��روي‬ ‫ال� �ش ��اع ��رة إي� �ت ��ل ع ��دن ��ان ق�ص�ت�ه��ا؛‬ ‫ام � ��رأة ل�ب�ن��ان�ي��ة ج�ع�ل��ت م��ن العمل‬ ‫االج�ت�م��اع��ي رس��ال�ت�ه��ا‪ ،‬وم��ن تحرير‬ ‫ال � � �م� � ��رأة ق� �ض� �ي� �ت� �ه ��ا‪ ،‬وم � � ��ن ال �ص ��م‬ ‫وال�ب�ك��م م��ا ف��ي أم��وم�ت�ه��ا م��ن حنان‬ ‫ورع��اي��ة ح�ي��ال الضعيف‪ .‬ف��ي حين‬ ‫كانت ال�ح��رب اللبنانية ف��ي أوجها‬ ‫ب� �ي ��ن ال �م �ي �ل �ي �ش �ي��ات ال �م �س �ي �ح �ي��ة‬ ‫وال � �م � �ج � �م ��وع� ��ات ال �ف �ل �س �ط �ي �ن �ي��ة‪،‬‬ ‫ك ��ان ال��وج��ه اآلخ� ��ر ل �ه��ذه ال�س�ي��دة‬ ‫ال�م�ن��اض�ل��ة ل�ح�ق��وق االن �س��ان يشي‬ ‫ب��ال�ت��زام�ه��ا القضية الفلسطينية‪،‬‬ ‫م��ن خ�ل�ال إن �ش��اء "جمعية اص��دق��اء‬ ‫وال س �ي �م��ا أن خ�ط��وط‬ ‫ال � �ق ��دس"‪ّ ،‬‬ ‫ال �ت �م��اس ت �ح��ول��ت إل ��ى ح�ظ��ر دائ��م‬ ‫ب� �ي ��ن م �ن �ط �ق��ة ش ��رق� �ي ��ة وم �ن �ط �ق��ة‬ ‫غ ��رب �ي ��ة‪ .‬ك ��ان ��ت ال� �س ��ت م � ��اري روز‬ ‫ّ‬ ‫تتجول بين المنطقتين غير آبهة‬ ‫ل�ل�أخ �ط��ار‪ ،‬ي�ق�ي�ن�ه��ا أن �ه ��ا م�ك�س��وة‬ ‫بالسالم في هذه النقطة الساخنة‬ ‫التي عليها شاهدنا اق�ت��راف أفظع‬ ‫ال� �ج ��رائ ��م م� ��ن خ �ط��ف وق� �ت ��ل ع�ل��ى‬ ‫ال�ه��وي��ة‪ ،‬راح ضحيتها صحافيون‬ ‫وشعراء وفنانون من بلدي‪ .‬كانت‬ ‫إنسانية في‬ ‫ه��ي ت��راف��ع ع��ن قضية ً‬ ‫محكمة ال �ب��راءة م�ط��ال�ب��ة بالعدالة‬ ‫ّ‬ ‫األخوة من تاريخ واحد‪ .‬الست‬ ‫بين‬ ‫م��اري روز لم تكن ضالعة في هذه‬ ‫ال�ح��رب ب��ل حمامة س�لام اصطادها‬ ‫ص�ي��اد ل��م يكن ي��درك أن لحم هذا‬ ‫الحمام ال يؤكل‪.‬‬ ‫المسرحية المقتبسة من كتاب‬ ‫إي�ت��ل ع��دن��ان‪ ،‬على "م�س��رح ب��اب��ل"‪،‬‬ ‫بنسق ط�ق��وس��ي‪ ،‬م��ن إخ ��راج بشير‬ ‫األشقر‪ ،‬وددت بها ذاكرة للنسيان‬ ‫ح�س��ب م��ا أت��ى ف��ي دي ��وان محمود‬

‫‬

‫دروي ��ش وت�ل��ك ال�ك�ل�م��ات ال�ج��ارح��ة‬ ‫النابعة م��ن ج��رح��ه ال�ث��اخ��ن‪" :‬ل�م��اذا‬ ‫نسأل الذين جرفهم موج النسيان‬ ‫على ضفاف بيروت أن ينسوا؟ من‬ ‫ذا يصنع لهم ذاكرة جديدة‪ ،‬فهل‬ ‫في هذا العالم نسيان كاف لينسوا؟‬ ‫من عساه يساعدهم على النسيان‬ ‫ف �ي �م ��ا ال� �ظ� �ل ��م ال ي � � ��زال ي ��ذك ��ره ��م‬ ‫بأنهم غ��رب��اء ف��ي ه��ذا المكان وه��ذا‬ ‫المجتمع؟ من يحميهم من التمييز‬ ‫والقمع؟ أنتم لستم من هنا؟‪."...‬‬ ‫تلفتنا في هذا العمل المسرحي‬ ‫الخشبة برؤى‬ ‫أفكار مخرج استباح‬ ‫ّ‬ ‫ج��ري �ئ��ة‪ ،‬ك��ال �ح �ب��ال ال �م �ت��دل �ي��ة من‬

‫(مروان عساف)‬

‫ال �س �ق��ف‪ ،‬وه ��ي أول م��ا ي��ري�ن��ا إي��اه‬ ‫الديكور‪ ،‬والمنافذ التي يطل منها‬ ‫ويتراجع شبان وشابات على إيقاع‬ ‫ك��وري�غ��راف��ي م��ن م��وس�ي�ق��ى حزينة‬ ‫أقرب إلى الرثاء‪ ،‬والكراسي التي في‬ ‫لطمها ارضا تبعث أصوات رصاص‬ ‫ورع��ب‪ ،‬هكذا ّ‬ ‫تصور بشير األشقر‬ ‫هذه الجدارية الدرامية لحياة الست‬ ‫م� ��اري روز م�ت�ك�ئ��ا ع�ل��ى ن��ص إي�ت��ل‬ ‫عدنان الشاعري‪ ،‬االنساني‪ ،‬الذي‬ ‫ش �ح��ن ع �ن��د ص � ��دوره واس�ت�ح�ق��اق��ه‬ ‫جائزة جمعية الصداقة الفرنسية‬ ‫– العربية العام ‪ ،1978‬ردود فعل‬ ‫م�ت�ن��اق�ض��ة؛ ت�ق��دي��ري��ة ل�م��ن واك �ب��وا‬

‫م �س��ار ال �س��ت م ��اري روز وال�ت��زام�ه��ا‬ ‫االن�س��ان��ي للقضية الفلسطينية‪،‬‬ ‫المتعالية ف��وق ال�ك��راه�ي��ات وال�ث��أر‬ ‫ّ‬ ‫وتهجمية لقسط كبير من‬ ‫والقتل‪،‬‬ ‫اللبنانيين ّ‬ ‫ظنوا السالح في أيدي‬ ‫الثوار الفلسطينيين للمقاومة ضد‬ ‫العدو الذي ّ‬ ‫هجرهم من بلدهم‪ ،‬فإذا‬ ‫ّ‬ ‫ب��ه س��ك�ي��ن ط��اع��ن ف��ي أع �ن��اق أب�ن��اء‬ ‫البلد الذي أواهم‪.‬‬ ‫ال� � �ب � ��داي � ��ة ل� �ل� �ص ��م وال � �ب � �ك� ��م ف��ي‬ ‫ال�م��درس��ة ال�ت��ي أسستها م��اري روز‬ ‫عدنان تعطيهم الكالم‪:‬‬ ‫لهم‪ .‬إيتل‬ ‫ّ‬ ‫"ن �ح��ن ه �ن��ا ل�ن�ت�ع��ل��م ال� �ش ��ارات ال�ت��ي‬ ‫تساعدنا على االت �ص��ال ب��اآلخ��ري��ن‪.‬‬ ‫نقرأ على الشفاه كلمات ال تصلنا‬ ‫أصواتها‪ .‬نستعمل اصابعنا كما لو‬ ‫أن�ه��ا ت��رس��م أح��رف��ًا اب �ج��دي��ة"‪ .‬ه��ؤالء‬ ‫ال� ��ذي� ��ن ع �ل ��ى ال �خ �ش �ب��ة ي �ت�لاع �ب��ون‬ ‫بأصابعهم‪ ،‬هم نايله الحارس وجوال‬ ‫حمصي ومحمد خضرا وفائز رواس‬ ‫وم��أم��ون ط�ب��و وروج �ي��ه ع� ��ازار وعلي‬ ‫وسعد القادري وجوال مرعب‪.‬‬ ‫العبد‬ ‫ّ‬ ‫ف��ي تسلقهم ال�ح�ب��ال وال�ت��أرج��ح‬ ‫ع �ل �ي �ه��ا ي� � ��روون م ��ا ي� � ��رون‪" :‬ج� ��اءت‬ ‫الست ماري روز هذا الصباح يتبعها‬ ‫رج��ال أرب�ع��ة جميلة أسلحتهم‪ .‬ها‬ ‫ه��م عندنا يجلسون على المنصة‬ ‫حيث تجلس‪ .‬إنها أمامهم جميلة‪.‬‬ ‫ه ��ي اي� �ض ��ا ع �ن��ده��ا أوالد ل�ك�ن�ه��م‬

‫يذهبون إل��ى م��درس��ة أخ��رى‪ .‬تبدو‬ ‫حزينة هي ال تحب الحرب"‪.‬‬ ‫ال� � �س � ��ت م � � � ��اري روز ف� � ��ي ه� ��ذه‬ ‫المسرحية رقيقة‪ ،‬جميلة بشعرها‬ ‫األش �ق��ر ال�م�ن�س��دل ع�ل��ى كتفيها‪:‬‬ ‫"نصحوني ب��أال اج�ت��از ال�خ��ط ال��ذي‬ ‫يقسم المدينة معسكرين ّ‬ ‫عدوين‬ ‫لكني اغتنمت فرصة وق��ف إطالق‬ ‫النار عدا أنهم ال يتعرضون للنساء‬ ‫ل �ك �ن��ي أع � � ��رف أن� �ه ��م ه �ن��ا وه �ن��اك‬ ‫ي � �م� ��ارس� ��ون ال� �خ� �ط ��ف ف � ��ي ص � ��راع‬ ‫تماشت فيه الشجاعة م��ع الجبن‪.‬‬ ‫ما كنت أعرف أني سأقع في شرك‬ ‫مماثل وأنا على مقربة من المدرسة‬ ‫وأم� � ��ام أول� �ئ ��ك األوالد ال�ج��ال�س�ي��ن‬ ‫أمامي مع لغة إشاراتهم‪.‬‬ ‫م� � ��ن ك� � � ��ان رف � �ي � �ق � �ه ��ا ف� � ��ي س��ن‬ ‫المراهقة في الليسيه أصبح رئيس‬ ‫قسم‪ .‬من بين الحبال يلتقيان بعد‬ ‫زم ��ن‪ ،‬ه��ي غنيمة م��ن ن��وع خ��اص‪،‬‬ ‫وه ��و ال �م �ع �ج��ب وال �ع��اش��ق ال �س��اب��ق‬ ‫كيف يا ترى سيقابلها؟‬ ‫م �ن �ي��ر وال � �م � ��رأة ن� �ظ ��را أح��ده �م��ا‬ ‫إل��ى اآلخ ��ر‪ ،‬اللغة المسرحية ّ‬ ‫وفية‬ ‫لنص إيتل عدنان‪ .‬يقول‪ :‬ال أفهم‬ ‫م�س�ي�ح�ي��ة ان�ت�ق�ل��ت إل ��ى المعسكر‬ ‫االس �ل�ام ��ي‪ ،‬ل�ب�ن��ان�ي��ة ان �ت �ق �ل��ت إل��ى‬ ‫المعسكر الفلسطيني‪ .‬ك� ّ‬ ‫�أي عدو‬ ‫آخر نقضي عليها‪.‬‬

‫ف��ي محاكمتها يسألها ال��راه��ب‪:‬‬ ‫"ي � � ��ا اب � �ن � �ت ��ي ه � ��ل ت ��ذه� �ب� �ي ��ن إل ��ى‬ ‫ال � � �ق� � ��داس؟ ت � �ق� ��ول ال‪ .‬ه� ��ل أن ��ت‬ ‫ش �ي��وع �ي��ة؟ ت �ق ��ول ال‪ .‬إذن ل �م��اذا‬ ‫اوقفوك؟ ألني ملتزمة في صفوف‬ ‫المقاومة الفلسطينية"‪.‬‬ ‫م��اري روز ال تعتبر الفلسطيني‬ ‫ع � � � � ��دوا‪ :‬إن� � � ��ه ي� �ت� �ص ��ل ب � ��ال � ��ذاك � ��رة‬ ‫التاريخية نفسها التي يتصل بها‬ ‫حزب المسيحيين‪ .‬نحن حقا أخوة‪.‬‬ ‫ت �ح� ّ�دث خ��اط�ف�ي�ه��ا ع��ن ال�م�ح�ب��ة‪.‬‬ ‫يخافون ه��ذه ال �م��رأة‪ .‬تتقدم على‬ ‫م �خ� ّ�ي �ل �ت �ه��م ّك �ب �ح��ر ه ��ائ ��ج‪ .‬ال ��رم ��وز‬ ‫األنثوية تمزقهم بأظفارها‪ .‬سبعة‬ ‫االف ع��ام واآلل �ه��ة إي��زي��س تلد من‬ ‫دون ان ت�ل��د‪ ،‬وعشتار ف��ي ب�غ��داد‪،‬‬ ‫وأن ��ات ف��ي م��راك��ش‪ ،‬وال �ع��ذراء في‬ ‫ب �ي��روت‪ ،‬ف�ك�ي��ف ت�ص�م��د م ��اري روز‬ ‫ف��ي وج��ه ه��ذه المسيرة م��ن النساء‬ ‫الرهيبات؟‬ ‫في احتفالية الموت الطقوسية‪،‬‬ ‫كانت الحبال المعقودة من اسفلها‬ ‫درب� �ه ��ا إل � ��ى ال �ج �ل �ج �ل��ة‪ .‬م� � ��اري روز‬ ‫م �ض��ت إل� ��ى ح �ت �ف �ه��ا‪ .‬وك �ع �ص �ف��ور‬ ‫يطير وحيدا – تقول إيتل عدنان‪-‬‬ ‫س� �ق� �ط ��ت م� � � ��اري روز‪ .‬اس �ق �ط �ه��ا‬ ‫الصيادون الواقفون بالمرصاد‪.‬‬ ‫‪may.menassa@annahar.com.lb‬‬

‫معرض‬

‫‪ The Venue‬املعرض االختباري السنوي للفن املعاصر‬ ‫رصين عميق جريء مستحق املشاهدة ويف اإلعادة إفادة‬ ‫لور غريب‬

‫المعرض االختباري السنوي للفن‬ ‫المعاصر ‪ The venue‬في نسخته‬ ‫ال��راب �ع��ة (ف ��ي األس � ��واق ال�ق��دي�م��ة)‪،‬‬ ‫ي� �ض ��م اع � �م� ��اال اخ� �ت� �ب ��اري ��ة الف� �ت ��ة‪،‬‬ ‫م��ن ت �ج �ه �ي��زات وف �ي��دي��و وت�ص��وي��ر‬ ‫فوتوغرافي وتجميع مواد‪ ،‬والكثير‬

‫ابرهيم زود‪.‬‬

‫من االكتشافات على أيدي شباب‪،‬‬ ‫منهم المهنيون المعروفون نوعا ما‬ ‫والبقية من المغامرين الذين ذهبوا‬ ‫بعيدا ف��ي ابحاثهم وصنعوا نتاجا‬ ‫مقبوال فيه بعض الزوايا الالفتة‪.‬‬ ‫‪ 62‬ف �ن��ان��ًا وف �ن��ان��ة اس �ت �ط��اع��ت‬ ‫الصالة الكبيرة‪ ،‬بل الشاسعة‪ ،‬ان‬ ‫تستقبلهم‪ .‬من بين هذه التشكيلة‬ ‫من االسماء‪ ،‬عشرة فنانين او اكثر‬ ‫ب �ق �ل �ي��ل م� ��ن ال� �م� �ع ��روف� �ي ��ن‪ ،‬أو م��ن‬ ‫ال��ذي��ن ب��دأت اسماؤهم ت�ت��ردد في‬ ‫المعارض الجماعية او في مناسبات‬ ‫فنية مناطقية‪.‬‬ ‫ال�م�ع��رض‪ ،‬ال��ذي أه��دت��ه جمعية‬ ‫الفنانين اللبنانيين للرسم والنحت‬ ‫ال� ��ى "روح ال �ف �ن��ان س �م �ي��ر م��ول �ل��ر"‬ ‫(‪ )1959-2013‬وخ� �ص� �ص ��ت ل��ه‬ ‫زاوية عرضت ه فيها اعماال متنوعة‬ ‫م��ن س�ي��رام�ي��ك وف �خ��ار وغ �ي��ره��ا من‬ ‫المواد التي كان يطوعها ليحولها‬ ‫إل � ��ى ق �ط��ع ف �ن �ي��ة رائ � �ع� ��ة‪ ،‬ي�ن�ت�ه��ي‬ ‫ف��ي ‪ 29‬اي� ��ار‪ ،‬وال ي�ش�م��ل االع �م��ال‬ ‫الفنية الكالسيكية‪ ،‬كالمنحوتات‬ ‫واللوحات والمحفورات والمائيات‬ ‫وغ �ي��ره��ا‪ ،‬ال �ت��ي ال ُي �ش �ع��رن��ا غيابها‬ ‫بالحنين اليها‪.‬‬ ‫ان�ه��ا ال �م��رة االول ��ى ن�ش��اه��د فيها‬ ‫معرضا مصممًا ومنظمًا وف��ق رؤى‬

‫فنية منضبطة‪ .‬ال عجقة‪ .‬ال تراكم‪.‬‬ ‫وال ضغوط بصرية تزعج المتلقي‬ ‫وت �ب �ع��ده ع ��ن م �ت��اب �ع��ة اس �ت �ع��راض��ه‬ ‫االخ�ت�ب��ارات ال�م��رت��اح��ة ف��ي االمكنة‬ ‫المخصصة لها‪.‬‬ ‫تجب االشارة الى ان المجموعة‬ ‫المعروضة ليست كلها من الصف‬ ‫االول‪ .‬نرى بارتياح اجنحة موفقة‬ ‫اك �ث��ر م ��ن غ �ي��ره��ا‪ .‬اغ �م��ض عيني‬ ‫وات ��ذك ��ر م ��ا رأي� �ت ��ه وب �ق ��ي م�ع�ل�ق��ا‬ ‫بثبات فيها‪ .‬اذك��ر اوال التجهيز‬ ‫ال� � ��ذي ن� �ف ��ذه ن �ب �ي��ل ح� �ل ��و‪ ،‬ح�ي��ث‬ ‫م�ج�م��وع��ة م��ن ال�ق�ض�ب��ان المتجهة‬ ‫نحو العلى بألوانها الربيعية كأنها‬ ‫اجنحة تكتمل بها طيارات الورق‪.‬‬ ‫ث� ��م ت �س �ق��ط ق �ض �ب��ان اخ� � ��رى م��ن‬ ‫السقف لتأخذ مكانها بين تلك‬ ‫ال �ت��ي تتشبث ف��ي االرض‪ .‬اع��ود‬ ‫ال ��ى ال �ك��ات��ال��وغ‪ .‬االس� ��م ه��و ‪the‬‬ ‫‪.odds‬‬ ‫انتقل ال��ى تجهيز اب��ره�ي��م زود‪:‬‬ ‫آخ � ��ر األس �ك �ي �م ��و‪ .‬م �ج �م��وع��ة م ��واد‬ ‫مختلفة واش �ي��اء م�ت�ن��اق�ض��ة‪ ،‬فيها‬ ‫رم��ز االغ ��راء االن �ث��وي‪ :‬تفاحة حمراء‬ ‫وما يشبه النسر االسود فوق ارض‬ ‫شبه زرق��اء وقنينة وشجرة‪ .‬ما َه ّم!‬ ‫ال�م�ك��ون��ات ف�ع�لا س��اح��رة‪ .‬ام��ا ف��ؤاد‬ ‫ش �ه��اب ال� ��ذي ل��م ار م��اض �ي��ا شيئا‬

‫م��ن اع�م��ال��ه‪ ،‬ف��إن��ه ي�ع��رض مجموعة‬ ‫ف��رح��ة م��ن فناجين ال�ق�ه��وة ومعها‬ ‫صحون صغيرة وبعض حبوب البن‬ ‫ال�م�ح�م��ص‪ .‬ل��م ي�ق��ل ل �ن��ا‪ :‬تفضلوا‬ ‫ه��ذه ق�ه��وة ال�ص�ب��اح‪ ،‬لكننا فهمنا‬ ‫الدعوة وكنا ممنونين ومتعاونين‬ ‫افتراضيا‪.‬‬ ‫ال� �م� �ع ��روض ��ات ك �ث �ي ��رة وال �ع �ي��ن‬ ‫تخزن صورا وادوات وتجهيزات من‬ ‫دون ان تتمكن م��ن ح�ف��ظ ال��ذي��ن‬ ‫نفذوها‪ .‬اذكر اسماء بعض اصحاب‬ ‫االنجازات الالفتة‪ :‬الين كايتنجيان‬ ‫اوه ��ان� �ي ��ان‪ ،‬ال �ت��ي ل�ع�ب��ت ع �ل��ى وت��ر‬ ‫ال�ح��ري��ة وال�ص�ق��ت على جسد رجل‬ ‫اق�ل�ام��ا م��ن ال �ب �ي��ك األح �م��ر واألزرق‬ ‫ورسمت على الوجه حركات القرد‬ ‫الثالث‪ :‬ال ارى‪،‬ال اقول‪...‬‬ ‫من المالحظ ان المآسي الدموية‬ ‫التي تحدث في ال��دول العربية لم‬ ‫تولد اع�م��اال كثيرة وه��ي قلة‪ ،‬غير‬ ‫ان ت�ج�ه�ي��ز س �ه��ر ال �ح �س��ان��ي "م ��اذا‬ ‫فعلوا؟"‪ ،‬يغتصب العين بواقعيته‬ ‫الن� ��ه ي �ض��ع خ �م �س��ة اك� �ف ��ان ب�ي��ض‬ ‫ملطخة بالدماء ألطفال هم ضحايا‬ ‫ال �ع �ن��ف االج� ��رام� ��ي‪ .‬ت �ج��ب االش� ��ارة‬ ‫ال��ى عملين يستدعيان االبتسامة‬ ‫ل�م�ي�ش��ال روح ��ان ��ا وم �ن��ى سبليني‪.‬‬ ‫ف ��رح وب �ه �ج��ة وال �ص��اق��ات طفولية‬

‫سحر الحساني‪.‬‬

‫م�ه�ض��وم��ة‪ .‬االول أل �ص��ق س �ي��ارات‬ ‫"ماتش بوكس" ملونة على قضبان‬ ‫ع �م��ودي��ة ح �ي��ث ت�ط�ي��ر ال �ف��راش��ات‬ ‫ال� �م� �س� �ي ��رة‪ ،‬وال� �ث ��ان� �ي ��ة اس�ت�ع�م�ل��ت‬ ‫ال� �ح� �ش ��رات ل�ت�س�ت�ن�ت��ج م ��ن ع�م�ل�ه��ا‬ ‫وصفاتها ما يقربها من البشر‪ .‬لعبة‬ ‫زغ��ار أم ك�ب��ار؟ المهم انها تستحق‬ ‫التوقف عندها‪.‬‬ ‫اخ � �ت� ��ارت ران� �ي ��ا م� �ع ��وض ص ��ورة‬ ‫للبحر س��وداء وبيضاء ورسمت من‬ ‫ج �ه��ة ال �ي �م �ي��ن ال �ع �ل �ي��ا ش �م �س��ا كما‬ ‫يرسمها االط�ف��ال وباللون األصفر‬ ‫واضافت في االسفل االيمن زورقًا‬ ‫ورق �ي��ًا م�ل��ون��ًا وأل�ص�ق��ت ف��ي االرض‬ ‫‪ 3‬س�م�ك��ات م�ل��ون��ة وح�ل�م��ت قبلنا‬ ‫وق ��د تستمر ت�ح�ل��م ب��ان�ت�ظ��ار وط��ن‬ ‫ق��د ي��أت��ي ف��ي ال ��زورق ح��ام�لا االم��ان‬ ‫واالمال‪.‬‬ ‫ب � �ع ��ض ال � �م � �ع � ��روض � ��ات ب �ق �ي��ت‬

‫ناقصة وك��ان من االم�ك��ان التخلي‬ ‫عنها‪ ،‬انما في المعارض الجماعية‬ ‫ال ب� ّ�د م��ن ق�ب��ول اع�م��ال تميل الى‬ ‫المقبول حتى ول��و كانت اق��ل من‬ ‫وس� ��ط‪ .‬ل��ن اذك� ��ر االس� �م ��اء لكني‬ ‫اؤك��د ان حتى النواقص تتضمن‬ ‫م � �ح� ��اوالت ج��ري �ئ��ة ل ��م ت �ص��ل ال��ى‬ ‫المرتجى‪ .‬نحترم االخ�ت�ب��ارات وان‬ ‫ل��م تكن بقدر الطموحات‪ .‬هناك‬ ‫اس �م��اء م�ع��روف��ة م��ن م�س�ت��وى جيد‬ ‫انما مشاركتها في هذه التظاهرة‬ ‫لم تكن موفقة‪.‬‬ ‫المعرض هو فعال تظاهرة فنية‬ ‫راق � �ي� ��ة وم � ��دروس � ��ة وذات ن �ت��ائ��ج‬ ‫اي�ج��اب�ي��ة اج �م��اال نتمنى ان تتكرر‬ ‫ب��ال�ط��اق��ة وال �ط �م��وح نفسيهما الن‬ ‫التجربة من مستوى جيد‪.‬‬ ‫‪laure.ghorayeb@annahar.com.lb‬‬

‫حسنًا فعل الدكتور ف��وزي العوجي‬ ‫ف��ي ج�م�ي��ع إق �ت��راح��ات��ه ال �ت��ي نشرها‬ ‫ط� ��وال س�ن�ي��ن ع��دي��دة ف��ي مختلف‬ ‫ال�ص�ح��ف ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة‪ ،‬وال �ت��ي تناولت‬ ‫ش�ت��ى ال �ش��ؤون ال�ي��وم�ي��ة ال �ت��ي تهم‬ ‫ال �م ��واط �ن �ي ��ن ف� ��ي م �خ �ت �ل��ف ن ��واح ��ي‬ ‫حياتهم‪ ،‬متصرفًا تصرف المواطن‬ ‫الواعي الذي يقلقه الشأن العام‪ ،‬فال‬ ‫يترك أمرًا يقع تحت ناظره إال ويثيره‬ ‫ع �ل��ى ص �ف �ح��ات ال� �ج ��رائ ��د ال �ي��وم �ي��ة‪،‬‬ ‫مبادرًا الى تقديم إقتراحاته العلمية‬ ‫والعملية‪ ،‬متابعًا بشكل شبه يومي‬ ‫ش��ؤون المجتمع ال��ذي يعيش فيه‪،‬‬ ‫م �ث��اب �رًا م��ن دون ك �ل��ل أو م �ل��ل‪ ،‬مما‬ ‫ي��دل على ش�ع��ور ن��ادر بالمسؤولية‬ ‫المجتمعية‪.‬‬ ‫ذلك ان قالئل من أمثال الدكتور‬ ‫ع ��وج ��ي ف� ��ي م �ج �ت �م �ع �ن��ا ي �ت��رج �م��ون‬ ‫إه�ت�م��ام�ه��م ب��ال �ش��أن ال �ع��ام بتقديم‬ ‫اق� �ت ��راح ��ات م �ك �ت��وب��ة ي��وج �ه �ه��ا ف��ي‬ ‫اح��اي �ي��ن ك �ث �ي��رة ال ��ى ال �م �س��ؤول �ي��ن‪،‬‬ ‫متابعًا بدقة االم��ور التي تقلقه في‬ ‫أح�ي��ائ�ن��ا وق��ران��ا وم��دن �ن��ا م��ن ش��ؤون‬ ‫ب �ل��دي��ة وزراع� �ي ��ة وإع�ل�ام �ي��ة ووط�ن�ي��ة‬ ‫ع��ام��ة‪ ،‬جامعًا ال��ى ال�ح��اج��ات اليومية‬ ‫التطلعات الوطنية واالنسانية‪ ،‬حتى‬ ‫يندر أن يمر أم��ر من أم��ور الحياة إال‬ ‫وي�ت�ع� ّ�رض ل��ه‪ ،‬واص�ف��ًا ال ��داء وال ��دواء‬ ‫بحكمة النطاسي البارع ال��ذي يضع‬ ‫ي��ده على ال�ج��رح وال ينتهي منه إال‬ ‫والعالج قد وضع‪.‬‬ ‫م��ن ال�ص�ع��وب��ة ب�م�ك��ان االل �م��ام في‬ ‫ه ��ذه ال �ع �ج��ال��ة ب �ك��ل ال �ق �ض��اي��ا ال�ت��ي‬ ‫ع� ��رض ال ��دك� �ت ��ور ال �ع ��وج ��ي ت�ق��دي��م‬ ‫"إق� � �ت � ��راح" ل� �ه ��ا‪ ،‬ص � ��ادر ع ��ن "ال � ��دار‬ ‫ال�ع��رب�ي��ة ل�ل�ع�ل��وم ن ��اش ��رون‪،2014 ،:‬‬ ‫‪ 495‬صفحة‪ .‬إذ ينبغي مطالعة ما‬ ‫كتب عبر هذه األع��وام الطوال حول‬ ‫ش �ت��ى ال �م ��وض ��وع ��ات ال �ت ��ي ت�ع��رض‬ ‫ل�ه��ا‪ ،‬ول�ك��ن ال �س��ؤال ال ��ذي ال ب��د من‬ ‫ط��رح��ه ه��و اآلت� ��ي‪ :‬م��ن اي��ن أت��ى كل‬ ‫ه� ��ذا االخ� �ل��اص وال �ت �ف��ان��ي ل�ل�خ��دم��ة‬

‫بوصلة‬

‫"س ‪"33‬‬ ‫إعداد رلى راشد‬

‫أراد ال � �ش� ��اع� ��ر ول � �ي� ��م ب �ت �ل ��ر ي�ت��س‬ ‫لقصيدته ان ت�ع��رف ق��در اإلن�ص��ات‬ ‫ول�ي��س ال �ق��راءة‪ ،‬فجعل نفسه أمينًا‬ ‫على فطنة الذع��ة وعلى وميض من‬ ‫ً‬ ‫فضال عن‬ ‫الحس الدرامي الالمألوف‪،‬‬ ‫اهتمام بنزوية الحياة‪ .‬دأب يتس ّعلى‬ ‫اقحام جملة أو ندرة طمعًا بأن يخلف‬ ‫أفضل األث��ر ف��ي المتلقي‪ .‬وال لبس‬ ‫في ان��ه ك��ان في ه��ذا السياق يسعى‬ ‫الى تقليد اوسكار وايلد‪ ،‬المسرحي‬ ‫والكاتب المقدام والساخر الذي ذاق‬ ‫طعم األس��ر‪ ،‬وخ��رج منه رج�لا مهشما‬ ‫ومذلوال ومفلسا‪ .‬خالل صيف ‪،2014‬‬ ‫من المرتقب أن تعرض إح��دى نسخ‬ ‫مسرحية وايلد "أهمية أن يكون المرء‬ ‫ج��دي��ا" ب��أل��وف الجنيهات‪ ،‬وه��و كان‬ ‫أه��داه��ا إل��ى مدير السجن حيث قبع‬ ‫ألع ��وام ب�ه��دف ش�ك��ره على "دماثته‬ ‫العظيمة والنبيلة" التي سمحت له‬ ‫بالعودة ال��ى ج��وار األدب‪ .‬والحال ان‬ ‫مدير السجن المعني لم يسمح لوايلد‬ ‫ّ‬ ‫بالقراءة من جديد فحسب وإنما مكنه‬ ‫من أن يستعيد حرفة الكتابة أيضا‪.‬‬

‫العامة عبر عرض المشكالت وتقديم‬ ‫الحلول لها ومالحقتها على صفحات‬ ‫الجرائد السيارة‪ ،‬وتنبيه المسؤولين‬ ‫اليها‪ ،‬في مجتمع يميل معظم افراده‬ ‫ل�م�ت��اب�ع��ة ش ��ؤون ح�ي��ات�ه��م ال�خ��اص��ة‪،‬‬ ‫غير مبالين بالشأن العام‪ ،‬او يائسين‬ ‫من التجارب‪ ،‬مع ما قد يقدمونه من‬ ‫اق�ت��راح��ات وح�ل��ول للمشكالت التي‬ ‫تعترض مجتمعاتنا؟‬ ‫ف��ي ظني ال�م�ت��واض��ع ان الدكتور‬ ‫العوجي استمد وعيه بالشأن العام‬ ‫من جو بيت كان األب فيه يتعاطى‬ ‫يوميًا ش ��ؤون المواطنين االداري ��ة‪،‬‬ ‫قائمقامًا في قضاء‪ ،‬او محافظًا في‬ ‫اح� ��دى ال �م �ن��اط��ق ال�ل�ب�ن��ان�ي��ة‪ ،‬وك ��ان‬ ‫الشقيق األكبر قاضيًا عالمًا حكيمًا‬ ‫ون ��زي� �ه ��ًا‪ ،‬اض ��اف ��ة ال � ��ى ان ال �م��ؤل��ف‬ ‫اس �ت��رع��ى ان�ت�ب��اه��ه م��ا ك ��ان ي ��راه ب��أم‬ ‫ال�ع�ي��ن ف��ي دول ال �ع��ال��م المتحضرة‬ ‫ال�ت��ي ك��ان ي��زوره��ا دارس ��ًا او مشاركًا‬ ‫ف ��ي م ��ؤت� �م ��رات ع��ال �م �ي��ة او س��ائ�ح��ًا‬ ‫بصيرًا تثيره الجوانب الحضارية في‬ ‫معطياتها العملية والعلمية‪.‬‬ ‫ل� ��م ي �ك �ت��ب ال� ��دك � �ت� ��ور ال �ع��وج��ي‬ ‫"اق �ت ��راح ��ه" ش�ب��ه ال �ي��وم��ي م��ن وح��ي‬ ‫ع � ��ال � ��م ال � �م � �ث� ��ل االف �ل ��اط� � ��ون� � ��ي‪ ،‬ب��ل‬ ‫اس �ت �م��ده م��ن ص�م�ي��م ال ��واق ��ع‪ ،‬ف�ج��اء‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ومقبوال‪ ،‬نتاج فكر‬ ‫معقوال‬ ‫اقتراحه‬ ‫براغماتي يتماشى م��ع مهنة الطب‬ ‫ال�ت��ي ي�ت�ع��اط��اه��ا‪ .‬ع�ل��ى ان المدهش‬ ‫ف��ي ت �ص��رف ال��دك �ت��ور ال �ع��وج��ي‪ ،‬ان��ه‬ ‫ل��م ي�ت��رك اق�ت��راح��ات��ه نهبًا للنسيان‬ ‫م ��ع ان� �ط ��واء ال �م �س��اء ع �ل��ى ال �ج��ري��دة‬ ‫ال� �ص ��ادرة ص �ب��اح��ًا‪ ،‬ف �ه� ّ�ب ال ��ى جمع‬ ‫ت�ل��ك االق �ت��راح��ات ف��ي ك�ت��اب وع��دن��ا‬ ‫بأنه االول قبل األخير‪ ،‬وكأنه اراد ان‬ ‫يشفي غليله في ايصال مقترحاته‬ ‫ال��ى ع��دد كبير من ال�ق��راء عبر كتاب‬ ‫يبقى ش��اه�دًا على يوميات مواطن‬ ‫م�ث��اب��ر ي��أب��ى اال ان ي�ك��ون وط�ن��ه في‬ ‫طليعة البلدان تقدمًا وتألقًا‪.‬‬ ‫قاض ونائب رئيس‬ ‫■ ٍ‬ ‫المجلس الدستوري‬

‫في سجن "ريدينغ"‪ّ ،‬‬ ‫تبدل اوسكار‬ ‫واي�ل��د ج��ذري��ا‪ .‬أم�س��ى ال��رج��ل‪ ،‬اإلس��م‬ ‫ّ‬ ‫المكرس المحتفى ب��ه ف��ي األوس��اط‬ ‫األدب �ي��ة‪ ،‬م�ج��رد رم��ز "س ‪ ،"33‬وهو‬ ‫اس��م ال��زن��زان��ة ال�ت��ي قطنها وتماهى‬ ‫م �ع �ه��ا ال � ��ى درج� � ��ة اع �ت �م��اده ��ا اس �م��ا‬ ‫مستعارا الح�ق��ا‪ .‬سيستعمله عندما‬ ‫ُيصدر‪ ،‬بعد مغادرة السجن‪ ،‬قصيدته‬ ‫المطولة‪" ،‬أن�ش��ودة سجن ريدينغ"‪،‬‬ ‫وي� ّ‬ ‫�ذي��ل به بحثه ال��ذي يحمل عنوان‬ ‫ّ‬ ‫"م��ن األع�م��اق" ويتخذ شكل رسالة‪.‬‬ ‫يتضح في كتاباته ما بعد الحرية ان‬ ‫واي �ل��د ب��ات أك�ث��ر ج��دي��ة وت� ّ‬ ‫�دي�ن��ا من‬ ‫السابق‪ .‬وإذا كانت "أن�ش��ودة سجن‬ ‫ريدينغ" سيرة مجازية لسقوط وايلد‪،‬‬ ‫فإن "من األعماق" اقتفاء ألثر األيام‬ ‫التي رم��ت به في أحضان االعتقال‪.‬‬ ‫انها رسالة مواربة يحاول من خاللها‬ ‫إيجاد معنى لوجوده‪ .‬تنبثق من رحم‬ ‫ّ‬ ‫جهنمه الروحية لتهدى الى التواضع‬ ‫واألل ��م ال�ل��ذي��ن ي��ؤس�س��ان‪ ،‬وحدهما‪،‬‬ ‫للفنان الحقيقي‪ .‬ك��رر واي�ل��د خالل‬ ‫فترة احتجازه انه سبق ّ‬ ‫وجرب جانب‬ ‫الحياة اآلخر‪ ،‬أي اللذة القصوى وترف‬ ‫ّ‬ ‫ال �ش �ه��رة‪ ،‬ف ��ي ح �ي��ن ش��ك��ل ال�س�ج��ن‬ ‫ال��وج��ه الثاني لعملة التراجيديا‪ ،‬أي‬ ‫السقوط ّ‬ ‫المدوي من فردوس اللطف‬ ‫اإللهي‪.‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫‪16‬‬

‫بيئة وتراث‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫"بهاء الحرير" يف كرخانة بسوس‬ ‫أزياء تراثية وقصة القماش وحياكته يف لبنان وسوريا وفلسطين‬ ‫ً‬ ‫عاما تنظم‬ ‫منذ ‪13‬‬ ‫"جمعية التراث واالنماء"‬ ‫ً‬ ‫سنويا للحرير في‬ ‫معرضا‬ ‫كرخانة بسوس‪ ،‬وتختار‬ ‫ً‬ ‫موضوعا‬ ‫في كل سنة‬ ‫ً‬ ‫جديدا‪ ،‬تقدم بموجبه‬ ‫ً‬ ‫افكارا مميزة عن الحرير‬ ‫وصناعته ومنتجاته‪.‬‬

‫أزياء من الحرير‪.‬‬

‫مي عبود أبي عقل‬

‫تحت عنوان "بهاء الحرير"‪ ،‬يعرض متحف الحرير‬ ‫ف��ي ب �س��وس ه ��ذه ال�س�ن��ة م�ج�م��وع��ة م��ن االزي ��اء‬ ‫التراثية ولوازم الزينة‪ ،‬تعود الى القرنين التاسع‬ ‫عشر والعشرين‪ ،‬وتشمل االع��وام الممتدة بين‬ ‫‪ 1840‬و‪ ،1945‬ع ��ام ال �ن �ك �ب��ة‪ ،‬ت�ج�م��ع ت�ق��ال�ي��د‬ ‫اللباس وعاداته بين لبنان وسوريا وفلسطين‪.‬‬ ‫‪ 8‬س �ي��دات ي�ه��وي��ن ال �ت��راث وم��ول�ع��ات بالحرير‪،‬‬ ‫وب�ع�ض�ه��ن م�ص�م�م��ات ازي� � ��اء‪ ،‬ق��دم��ن ق�ط�ع��ًا من‬ ‫م�ج�م��وع��ات�ه��ن ال �خ��اص��ة‪ ،‬واخ � ��رى م ��ن ج�م�ع�ي��ات‬ ‫ت��راث�ي��ة ت�ع�م��ل ع�ل��ى ت��روي��ج ال �ح��رف وت�ط��وي��ره��ا‪،‬‬ ‫لتشكل ن��واة ه��ذا المعرض ال�ف��ري��د‪ :‬ألكسندرا‬ ‫عسيلي‪ ،‬مي ع��وده‪ ،‬مايا قرم‪ ،‬ومالك الحسيني‪،‬‬ ‫وناديا الخوري‪ ،‬والمصممتان ناديا كمب وساميا‬ ‫صعب‪ ،‬و"جمعية انماء المخيمات الفلسطينية‬ ‫(ان �ع��اش)" ال�ت��ي تشتغل سيداتها ف��ي حياكة‬ ‫وتطريز الزي التراثي الفلسطيني‪.‬‬

‫بهاء الحرير في بسوس‪.‬‬

‫صور المستشرقين تزيّ ن المعرض‪.‬‬

‫حرائر وصور‬

‫ع� � �ب � ��اءات‪ ،‬وف� �س ��ات� �ي ��ن‪ ،‬وش � � � ��االت‪ ،‬وط� ��رح� ��ات‪،‬‬ ‫وزن ��ان �ي ��ر‪ ،‬وش ��راش ��ف‪ ،‬ووس � � ��ادات‪ ،‬وم� �ط � ّ�رزات‪،‬‬ ‫م �ش �غ��ول��ة ب �خ �ي��وط ال ��ذه ��ب وال �ف �ض��ة وال �ح��ري��ر‪،‬‬ ‫اض��اف��ة ال ��ى ال �ط��رب��وش‪ ،‬وال �ط ��رط ��ور‪ ،‬واق� ��راص‬ ‫الرأس المطعمة بعضها بنقود معدنية (برغوت)‬ ‫واحجار كريمة‪ ،‬وتتوزع في قاعتين كبيرتين‪،‬‬ ‫على خلفية كتابات ونصوص لصالح ستيتية‬ ‫وفيكتورغيران تحكي عن الحرير‪ ،‬وصور عمالقة‬ ‫ألرز الرب وصبايا جميالت يرتدين الزي التراثي‬ ‫ومشاهد من الحياة اليومية‪ ،‬صورها مستشرقون‬ ‫من القرن التاسع عشر‪ ،‬وبعضها اآلخر مأخوذ من‬ ‫كتب "االسفار الى سوريا" الصادر في باريس‬ ‫ع��ام ‪ ،1837‬م��ن مجموعة سمير م�ب��ارك‪ .‬والكل‬ ‫في اط��ار جميل من تصميم وتنسيق جان لوي‬ ‫مانغي‪.‬‬ ‫حكاية القماش‬

‫وف��ي ل�ق��اء م��ع "ال�ن�ه��ار" ت�ق��ول منسقة المعرض‬ ‫منى عيسى ان��ه "يظهر التشابه ف��ي التقاليد‬ ‫والعادات والتراث بين لبنان وسوريا وفلسطين‪،‬‬ ‫ل �ك��ن ل �ك��ل ب �ل��د م �ي��زت��ه ال �خ��اص��ة ف ��ي ال �ق �م��اش‬ ‫والحياكة التي يشكل الحرير والقطن والمخمل‬ ‫موادها االساسية‪ ،‬فالزي الفلسطيني يصنع من‬ ‫القطن والمخمل وي�ط��رز بخيوط ال�ح��ري��ر‪ ،‬بينما‬ ‫ّ‬ ‫المطرز بخيوط الفضة‬ ‫الزي اللبناني فمن الحرير‬ ‫والذهب‪ .‬ومنذ القدم‪ ،‬اشتهرت المدن السورية‬ ‫ك��دم �ش��ق وح �ل��ب وح �م��اه ب��أق�م�ش�ت�ه��ا المطبعة‬ ‫مثل البروكار واألغباني‪ ،‬وتصنع منها فساتين‬ ‫العرائس والطرحات المعروضة والمحاكة بالحرير‬ ‫الكثيف والخيوط الذهبية او الفضية"‪.‬‬ ‫فساتين وجهاز العرس‬

‫م� ��ن ب �ي��ت ل �ح��م ف �س �ت��ان "م � �ل� ��ك" م� ��ن ال �م �خ �م��ل‬

‫فستان فلسطيني‪.‬‬

‫وفستان عروس دمشقي‪.‬‬

‫المستورد من فرنسا‪ ،‬ومطرز بخيوط من الفضة‬ ‫والذهب الحريرية‪ ،‬برسوم مستوحاة من اثواب‬ ‫الكهنوت‪ ،‬يرتكز تصميمه الى البرواز التقليدي‬ ‫على الصدر‪ ،‬والمشغول بقطبة الصليب‪ .‬وتعتبر‬ ‫فساتين بيت لحم من القطع النادرة ألنه‪ ،‬بحسب‬ ‫ال�ت�ق��ال�ي��د‪ ،‬ك��ان��ت ال�ن�س��اء ي��دف��ن ب��أج�م��ل اث��واب‬ ‫لديهن‪ .‬وم��ن غ��زة فساتين م��ن القطن المحاك‬ ‫يدويًا من اللون االزرق مع اقالم من الحرير االحمر‬ ‫واالخضر‪ .‬ومن القدس ثوب من الحرير الصرف‬ ‫م��ن ت�ط��ري��ز ب�ي��ت ل�ح��م م��زي��ن ب�ق�ط��ع م��ن ق�م��اش‬ ‫التفتا‪ .‬وم��ن الخليل ش��ال ع��روس اس��ود واحمر‬ ‫يعرف بـ"الشمبر"‪ .‬ومن دمشق وحلب فساتين‬ ‫اع��راس بالقماش المطبع‪ .‬وم��ن الجبل اللبناني‬ ‫لباس الفالح التقليدي‪ ،‬ومجموعة متنوعة من‬ ‫ال��زن��ان�ي��ر ال �ت��ي ك��ان��ت ت�ب�ي��ن ال �ج��اه ع�ن��د الطبقة‬ ‫ال�غ�ن�ي��ة واالع � �ي ��ان‪ ،‬وم ��ن غ �ط��اء ال � ��رأس ل�ل��رج��ال‬ ‫والنساء‪ ،‬الذي يشكل عنصرا اساسيا في الزي‬ ‫التقليدي‪ ،‬كونه يدل على مكانة الشخص الذي‬ ‫ي��رت��دي��ه‪ ،‬وي �ح��دد ان �ت �م��اءه ال��دي�ن��ي والمناطقي‬ ‫ومكانته االجتماعية‪.‬‬ ‫وف��ي ص��در القاعة جهاز ع��روس يتألف من غطاء‬

‫للسرير ووس��ادت �ي��ن م��ن ال�ح��ري��ر ال�م�ط� ّ�رز بخيوط‬ ‫ال��ذه��ب والفضة‪ ،‬ورثتهما ن��ادي��ا ال�خ��وري م��ن جد‬ ‫ج��ده��ا ال�ق��ائ��د ال�ع��رب��ي عبد ال�ق��ادر ال�ج��زائ��ري‪ ،‬الى‬ ‫ع� �ب ��اءات وح ��رائ ��ر م�ش�غ��ول��ة ع �ل��ى ال �ن��ول ف��ي زوق‬ ‫مكايل‪.‬‬

‫موجز‬

‫وسياحها‬ ‫محبيها ّ‬ ‫غابة األرز يف بشري تعود الى ّ‬ ‫بعد إنشاء مشتل وغرس نصوب والحفاظ على البيئة‬ ‫األرز ‪ -‬طوني فرنجية‬

‫ت �ع��ود غ��اب��ة االرز ف ��ي ب �ش��ري ال� ��ى م�ح� ّ�ب�ي�ه��ا‬ ‫ّ‬ ‫والسياح بعدما تنجز "لجنة اصدقاء غابة االرز"‬ ‫عملية ازال ��ة مخلفات ال�ش�ت��اء ال�ت��ي ل��م تترك‬ ‫الكثير من السلبيات في الغابة بسبب ندرة‬ ‫تساقط الثلوج‪ .‬وستعلن اللجنة موعد اعادة‬ ‫فتح الغابة امام ال� ّ�زوار‪ .‬غير ان الغابة شهدت‬ ‫س�ل�س�ل��ة ن �ش��اط��ات ف��ي االي � ��ام ال �م��اض �ي��ة‪ ،‬إذ‬ ‫ق��ام ت�لام��ذة م��ن م��درس��ة الليسيه الفرنسية‬ ‫بغرس نصوب من االرز في "غابة أصدقاء ارز‬ ‫لبنان" في حملة نظمتها بوال سوسا ونادين‬ ‫البستاني ممثلتا ش��رك��ة "اك�ت�ش��ف ل�ب�ن��ان"‪،‬‬ ‫التي ستتولى بالتعاون مع اللجنة نشر فكرة‬ ‫ّ‬ ‫"العراب" بين تالمذة المدارس على اختالفها‪.‬‬ ‫الى ذلك‪ ،‬وتنفيذًا للبروتوكول الموقع بين‬ ‫"لجنة أصدقاء غابة األرز" و"الهيئة الوطنية‬ ‫لشؤون المرأة اللبنانية" النشاء غابة ارز في‬ ‫غابة اص��دق��اء أرز لبنان‪ ،‬أنهت اللجنة غرس‬ ‫‪ 1500‬أرزة في غابة ّ‬ ‫سميت على اسم "الهيئة‬ ‫الوطنية لشؤون المراة اللبنانية" ضمن مساحة‬ ‫‪ 3‬هكتارات‪ .‬وبالنسبة الى ورشة انشاء مشتل‬ ‫أل�ف��ري��دو ح��رب ال�ج��دي��د الن �ت��اج ش�ت��ول االرز‪،‬‬ ‫فقد ب��دأت عملها بعد دراس ��ات وم �ش��اورات‬ ‫ول �ق��اءات اس�ت�م��رت اك�ث��ر م��ن ث�ل�اث س�ن��وات‪.‬‬ ‫علمًا ان ه��ذا المشتل يقام على قطعة ارض‬ ‫مالصقة لمشتلي اللجنة في محلة قناتا في‬

‫زي الفالح اللبناني‪.‬‬

‫مطعم‪.‬‬ ‫غطاء للرأس‬ ‫ّ‬

‫الحرفة‬

‫وف��ي ال�ق��اع��ة ال�م�ج��اورة يستأنف متحف الحر��ر‬ ‫استقبال الزائرين في موعده السنوي مع موسم‬ ‫التوت ودودة القز في الصيف‪ ،‬ليحكي مراحل‬ ‫من‬ ‫تصنيع خيط الحرير منذ تفقيس ال��دودة َ‬ ‫البيضة‪ ،‬حتى انتاج الخيط من الشرنقة‪ ،‬مرورا‬ ‫ً‬ ‫وصوال الى قطعة‬ ‫بالتخنيق والسلق والتوضيب‪،‬‬ ‫الحرير‪ .‬كما يعرض ان��واال وآالت قديمة كانت‬ ‫تستعمل في حياكة الحرير التقليدية‪ ،‬وصورا‬ ‫وخرائط تبين "طريق الحرير"‪ .‬ويفتح المعرض‬ ‫اب��واب��ه م��ن العاشرة قبل الظهر حتى السادسة‬ ‫م �س��اء‪ ،‬م��ا ع ��دا ي ��وم االث �ن �ي��ن‪ ،‬وي�س�ت�م��ر ح�ت��ى ‪2‬‬ ‫تشرين الثاني المقبل‪.‬‬ ‫‪may.abiakl@annahar.com.lb‬‬

‫متحف الحرير‪.‬‬

‫حياكة الحرير على النول‪.‬‬

‫(ناصر طرابلسي)‬

‫أين لبنان من استرداد قطعه األثرية املسروقة أو املهربة؟‬ ‫من األمور التي تلفتني على صفحات الجرائد‪ ،‬ال سيما‬ ‫جريدة "النهار" أخبار استرداد الكثير من الدول آلثارها‬ ‫المسروقة او المهربة الى الخارج‪ ،‬وخاصة في زمن‬ ‫الحرب‪ ،‬مثل مصر والعراق وسوريا‪ ،‬وقد نجح البعض منها‬ ‫في استرداد هذه القطع المهمة وال سيما مصر‪ .‬لبنان‪،‬‬ ‫أين هو من هذا المسعى؟‬

‫شفيق خطار*‬

‫سؤال يحتمل االجابة على مستويين‪ :‬المستوى‬ ‫الواقعي والمستوى القانوني‪.‬‬ ‫على المستوى الواقعي‪ ،‬إن للبنان الكثير‬ ‫من المجموعات األثرية ذات القيمة المرتفعة‬ ‫نهبت أثناء الحرب وحتى بعدها وعلى رأسها‬ ‫مجموعة كنز سفسو "‪ ،"Sevso‬وال�ت��ي كان‬ ‫ال�ق��اض��ي ال��رئ�ي��س غ�س��ان رب ��اح ي�ب��ذل ج�ه��ودًا‬ ‫ك�ب�ي��رة الس �ت��رداده��ا م�ن��ذ مطلع التسعينات‪،‬‬

‫منظر عام لغابة األرز‪.‬‬

‫بشري على العقار رق��م ‪ 1328‬المقدم للجنة‬ ‫م��ن ب�ل��دي��ة ب �ش��ري ع�ل��ى م�س��اح��ة ‪750‬م‪ 2‬من‬ ‫ضمن ارض مساحتها ‪1441‬م‪ ،2‬وسينتج هذا‬ ‫المشتل حوالى ‪ 130‬ألف شتلة ارز في السنة‬ ‫ب��أح��دث ال�ت�ق�ن�ي��ات ال�ع�ل�م�ي��ة‪ .‬وب��ال�ن�س�ب��ة ال��ى‬ ‫متابعة الجديد عالميًا على صعيد الشراكات‬ ‫والغرس وتخزين المياه والحفاظ على البيئة‪،‬‬ ‫بدعوة من وكالة خدمة الغابات في الواليات‬ ‫المتحدة االم�ي��رك�ي��ة‪ ،‬زار ط��وق والي��ة اري��زون��ا‬ ‫واطلع على البرامج التقنية والفنية لمصادر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وكيفية استثمارها‪ .‬وتأتي‬ ‫الجوفية‬ ‫المياه‬ ‫هذه الدعوة ضمن سلسلة االعمال التي تقوم‬ ‫ب�ه��ا ال�ل�ج�ن��ة ب�ت�م��وي��ل م��ن ال��وك��ال��ة االم�ي��رك�ي��ة‬ ‫للتنمية التي مولت غرس ‪ 42‬ألف أرزة وبناء‬ ‫مشتلين النتاج شتول االرز واللزاب‪.‬‬

‫الطرطور‪.‬‬

‫آثار في المتحف الوطني‪.‬‬

‫وزارة الخارجية تسلم مديرية اآلثار الرأس الفرعوني‬ ‫بعدما أستعادته في دار كريستيز للمزاد العلني‪.‬‬

‫وق ��د ان�س�ح��ب ل�ب�ن��ان م��ن م�لاح�ق�ت�ه��ا ألس�ب��اب‬ ‫ال ت� ��زال م�ج�ه��ول��ة ف��ي ع �ه��د ال��رئ �ي��س ال �ي��اس‬ ‫الهراوي‪.‬‬ ‫وع�ل�م��ت أخ �ي �رًا ان ال�ك�ن��ز ال �م��ذك��ور ال ي��زال‬ ‫محتجزًا في مستودع المحكمة العليا لمدينة‬ ‫نيويورك لخالف على ملكيته بين سلوفاكيا‬ ‫وتشيكيا‪.‬‬ ‫ك��ذل��ك ه�ن��اك ال�ع��دي��د م��ن اآلث ��ار المعروضة‬ ‫للبيع في متحف "بول غيتي" في كاليفورنيا‪،‬‬ ‫مكتوب أمامها (المصدر – لبنان)‪ ،‬وغيرها من‬ ‫اآلثار المفقودة من المتحف الوطني وال تزال‪.‬‬ ‫وهذا تذكير لوزارة الثقافة لمعاودة المحاوالت‬ ‫السابقة الس�ت��رداد ش��يء م��ن ت��راث ه��ذا البلد‬ ‫العريق‪.‬‬ ‫وب��ال�ن�س�ب��ة ال��ى ال�م�س�ت��وى ال�ق��ان��ون��ي‪ ،‬فإني‬ ‫أشك في ان البعض من نوابنا الكرام يعلمون‬ ‫أن قانون اآلثار اللبناني وضع في العام ‪،1936‬‬ ‫تحت الرقم ‪ ،166‬وال يزال ساري المفعول ومن‬ ‫دون أي تعديل‪ ،‬وفيه مواد تخدم المهربين‪،‬‬ ‫وال سيما تلك المادة التي تنص على تغريم‬ ‫ّ‬ ‫المهرب للقطع األث��ري��ة بعد اس�ت��رداده��ا مبلغ‬ ‫خمسمئة ليرة لبنانية فقط‪.‬‬ ‫في ظل هذا الواقع والقانون‪ ،‬ال يمكن لبلد‬ ‫يحترم نفسه م��ن أن يجابه وي�لاح��ق للحفاظ‬ ‫على سمعته الحضارية بين دول العالم‪ ،‬وهو‬ ‫شأن نضعه مرة أخرى بتصرف وزارة الثقافة‪،‬‬ ‫فهل تفعل؟‬ ‫*محام‬ ‫ٍ‬


‫أديان ومذاهب ‪17‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫"نبي" أم دجال؟ الواعظ ّ‬ ‫املتنفذ "جوشوا" يزعم شفاء االيدز والسل‬ ‫ّ‬ ‫آالف األتباع‪ ،‬ثروة باملاليين‪ ،‬وتالميذ يفضحون ممارسات الـ"دادي"‬ ‫ُ‬ ‫يبردون انفسهم بالمراوح في مواجهة هواء رطب مغبر‪.‬‬ ‫انه االحد‪ .‬في الساحة الضخمة‪-‬الكنيسة‪ ،‬أجلِ س نحو ‪ 15‬الفا‪ّ ،‬‬ ‫الواعظ بقميص أزرق ّ‬ ‫منقش بالزهور‪ ،‬ينقر على ميكروفونه ليعلن "وقت النبوة"‪ .‬يضع يديه على مصلين يدورون في‬ ‫ملوحين بايديهم في الهواء‪ ،‬قبل ان ينهاروا في النهاية على األرض‪ ،‬مرتعشين‪ .‬لقد تم تخليصهم!‬ ‫حلقات‪ّ ،‬‬

‫ً‬ ‫واعظا أتباعه في الكنيسة‪.‬‬ ‫"جوشوا"‬

‫(أ ب)‬

‫ّ‬ ‫الواعظ‪ ،‬ويردد الحشد‪:‬‬ ‫"إيمانويل!"‪ ،‬يصرخ‬ ‫"إيمانويل!"‪ .‬طاقم ت �ص��وي��ر م��ن ‪ 20‬شخصا‬ ‫"يهرول" نحو متكلمين ُ"و ِسموا" بشعار محطته‬ ‫ال�ت�ل�ف��زي��ون�ي��ة‪" ،‬اي �م��ان��وي��ل"‪" .‬ال�م�س��اف��ة ليست‬ ‫ُ ُّ‬ ‫عائقا"‪ ،‬والخدمة ت َبث في كل أنحاء العالم‪ .‬انه‬ ‫تي‪.‬بي جوشوا‪ ،‬احد اب��رز الواعظين المعروفين‬ ‫ف��ي أف��ري�ق�ي��ا‪ ،‬وب �ي��ن االك �ث��ر تحقيقا ل�ل��رب��ح في‬ ‫نيجيريا‪ ،‬معالج باإليمان ومرشد روح��ي لزعماء‬ ‫(سياسيين)‪.‬‬ ‫لكنيس جوشوا‪" ،‬كنيسة كل األم��م"‪ ،‬فروع‬ ‫في كل أنحاء العالم‪ .‬وحتى شريط فيديو على‬ ‫الـ"يوتيوب" ينسب اليه توقعه اختفاء الطائرة‬ ‫الماليزية ‪ .MH370‬غير ان منتقدين يقولون‬ ‫ان ه��ذا ال��واع��ظ التلفزيوني االن�ج�ي�ل��ي المتمع‬ ‫بشعبية كبيرة‪ ،‬يعوق الجهود المبذولة للحد من‬ ‫انتشار فيروس نقص المناعة البشرية والسل‪،‬‬ ‫بسبب ش�ه��ادات الت�ب��اع كنيسته ب��أن اإلي�م��ان‬ ‫وم��اءه المقدس يمكن ان يشفيا من المرضين‬ ‫معا‪ .‬وهو ايضا متهم باستغالل أتباعه وباحكام‬ ‫سيطرته على مقربين منه يدعونه "دادي" (اي‬ ‫بابا)‪.‬‬ ‫م�ث��ل ه ��ذه ال �م �خ��اوف ي��رف�ض�ه��ا ج��وش��وا‪ .‬في‬ ‫مقابلة ن ��ادرة م�ع��ه‪ ،‬ي�ق��ول ان "اإلن�ج�ي��ل يحتاج‬ ‫ال��ى التبشير به في كل أنحاء ال�ع��ال��م‪ ."...‬حتى‬ ‫ف��ي ن�ي�ج�ي��ري��ا‪ ،‬ح�ي��ث ت �م��ارس م�خ�ت�ل��ف أش�ك��ال‬ ‫االنجيلية بشغف ف��ي كنائس وراء ك��ل زاوي��ة‪،‬‬ ‫يبرز جوشوا طموحه‪ .‬لكنيسته في الغوس حرم‬ ‫مترامي االطراف من المطاعم وفيض من الخيام‬ ‫آلالف‪ ،‬ومهاجع ل��زوار يأملون ف��ي أن ُي َلمسوا‪،‬‬ ‫ح�ت��ى ل��و م��ن ق��رب ف�ق��ط‪ ،‬م��ن ال��رج��ل ال�م�ع��روف‬ ‫بـ"النبي"‪ .‬‬ ‫كذلك‪ ،‬لديه مراكز لألقمار االصطناعية في‬ ‫ل�ن��دن وال �ي��ون��ان وغ��ان��ا وج �ن��وب أف��ري�ق�ي��ا ودول‬ ‫اخ��رى‪ ،‬إل��ى جانب محطة تلفزيون تبث ‪ 7‬ايام‬ ‫على مدار الساعة على الكابل واإلنترنت‪ ،‬وتؤمن‬ ‫ت��رج�م��ة ف��وري��ة بالفرنسية واإلس�ب��ان�ي��ة‪ .‬ال��رج��ل‬ ‫ال� ��ذي ي �ق��ول ان ��ه ي��أت��ي م��ن ق��ري��ة "اري �ج �ي��دي"‬ ‫الفقيرة‪ُ ،‬ت َّ‬ ‫قدر ثروته بين ‪ 10‬و‪ 15‬مليون دوالر‪،‬‬ ‫وفقا لمجلة "فوربس" العام ‪.2011‬‬

‫ً‬ ‫واضعا يده على أحد األتباع خالل خدمة الصالة‪.‬‬

‫غ �ي��ر ان ك�ن�ي�س�ت��ه أص �ب �ح��ت م �ث �ي��رة ل�ل�ج��دل‪،‬‬ ‫الظ �ه��اره��ا اش �خ��اص��ا ع�ل��ى م��وق�ع�ه��ا االل�ك�ت��رون��ي‬ ‫وهم يشهدون بانهم شفوا من فيروس نقص‬ ‫المناعة‪ ،‬مبرزين‪ ‬شهادات طبية لحالهم الصحية‬ ‫قبل الشفاء وبعده‪ُ ،‬ي َزعم بأنها موقعة من طبيب‬ ‫يصرح بأن اصابتهم االيجابية بالفيروس ّ‬ ‫تحولت‬ ‫سلبية‪ ...‬وما ينصح به رئيس قسم السياسات‬ ‫ف��ي "ح�م�ل��ة ال�ع�م��ل م��ن أج��ل ال �ع�ل�اج" م��ارك��وس‬ ‫ل��و ه��و "اال ي�ض� ّ�ي��ع ال �ن��اس م��ال�ه��م ع�ل��ى ج��وش��وا‬ ‫وعالجاته الكاذبة‪ ...‬هؤالء المعالجون باإليمان‬ ‫المزعومون غالبا ما يقودون الناس إلى التخلي‬ ‫عن عالجات فاعلة‪ ،‬بناء على اعتقاد خاطئ أنهم‬ ‫شفوا‪ .‬يستغلون اليأس الذي يشعر به العديد‬ ‫من المرضى إلثراء أنفسهم"‪.‬‬ ‫ب�س��ؤال ج��وش��وا عما اذا ك��ان ينصح أتباعه‬

‫(أ‪.‬ب‪).‬‬

‫ب��ال�ت�خ�ل��ي ع ��ن دواء اإلي � ��دز واع �ت �م��اد "م�س�ح��ة‬ ‫مائه"‪ ،‬يجيب‪" :‬اسمحوا لي بأن أقول لكم انني‬ ‫وسيط‪ .‬وبالطريقة عينها‪ ،‬األطباء هم وسطاء‬ ‫لتقديم ال �ع�لاج"‪ .‬ي� ّ�دع��ي ان وال��دت��ه حملت به‬ ‫‪ 15‬شهرا‪ .‬وفي وق��ت الح��ق م��ن ح�ي��ات��ه‪ ،‬وق��ع‬ ‫في غيبوبة لثالثة أيام‪ ،‬ورأى يدا تشير بكتاب‬ ‫م�ق��دس ال��ى قلبه‪ .‬انشأ كنيسته ق�ب��ل أكثر‬ ‫من ‪ 20‬عاما‪ .‬ويزعم اليوم ان أكثر من ‪ 50‬الفا‬ ‫يزورون اسبوعيا "كنيس الغوس"‪.‬‬ ‫ي�ق��ول ان ال�ل��ه يشفي م��ن خ�لال��ه‪ ،‬بابتسامة‬ ‫وثقة في النفس تبينان لماذا يعشقه البعض‪.‬‬ ‫ي �ج �ل��س ف ��ي م �ك �ت��ب ص �غ �ي��ر‪ ...‬وح ��ول ��ه أج �ه��زة‬ ‫ت�ل�ف��زي��ون ع ��دة ب �ش��اش��ات مسطحة‪ .‬يستخدم‬ ‫ال�ج��رس ليستدعي شبابا وش��اب��ات ح�ف��اة‪ ،‬في‬ ‫خ��دم �ت��ه‪ .‬واح �ي��ان��ا ي �ص��رخ ب �ه��م‪ .‬م�ع��ام�ل�ت��ه تلك‬

‫ً‬ ‫اشخاصا على موقعها االلكتروني‬ ‫كنيسته أصبحت مثيرة للجدل‪ ،‬إلظهارها‬

‫وهم يشهدون بأنهم شفوا من فيروس نقص المناعة‪ ،‬مبرزين‪ ‬شهادات‬

‫زعم بأنها موقعة من طبيب‬ ‫طبية لحالهم الصحية قبل الشفاء وبعده‪ُ ،‬ي َ‬ ‫تحولت سلبية‬ ‫يصرح بأن اصابتهم االيجابية بالفيروس ّ‬

‫ل �ت�لام �ي��ذه ت �ث �ي��ر التساؤالت‪ .‬يقول ت�ل�م�ي��ذه‬ ‫السابق جايلز هيرست ان��ه ك��ان "الف بومبد"‪،‬‬ ‫وه��و مصطلح يمكن استخدامه لوصف اغ��داق‬ ‫ط��وائ��ف أو ج �م��اع��ات ال �ح��ب ع�ل��ى ع�ض��و ج��دي��د‬ ‫لحمله على االنضمام‪ .‬وعندما اصبح هيرست‬ ‫تلميذا‪ ،‬رأى "الجانب اآلخر"‪.‬‬ ‫المنافسة ك��ان��ت ش��رس��ة بين نحو ‪ 200‬من‬ ‫ال�ت�لام�ي��ذ للحصول ع�ل��ى اه�ت�م��ام ج��وش��وا‪ .‬وق��د‬ ‫تم تشجيعهم على االب�لاغ عن بعضهم البعض‬ ‫ع�ن��د ح �ص��ول ت �ص��رف��ات ت�ع�ت�ب��ر خ��اط �ئ��ة‪ ،‬يفيد‬ ‫هيرست‪ .‬االعتراف بالخطايا يتم أمام اآلخرين‪،‬‬ ‫وت�س�ج��ل وت�ح�ف��ظ ف��ي االرشيف‪ .‬وعندما ك��ان‬ ‫ال ي��زال تلميذا‪ ،‬ك��ان��ت ج ��وازات السفر تؤخذ‪،‬‬ ‫اضافة ال��ى كتب ال��رواي��ات وأي أدوي��ة‪ ،‬بما في‬ ‫ذلك المسكنات الخفيفة أو حبوب "المالريا"‪.‬‬ ‫وك��ان يتوجب ال�ح�ص��ول على اذن م��ن جوشوا‬ ‫إلجراء مكالمة هاتفية أو ارسال بريد إلكتروني‪.‬‬ ‫"ال أح��د يسائله‪ .‬ان��ه رج��ل مقدس‪ ،‬ويمكن ان‬ ‫يقوم بما ي��ري��د‪ "،‬يقول هيرست‪ ،‬يدعمه بيان‬ ‫بمقابالت مع تالميذ سابقين‪.‬‬ ‫ت� ��روي روث م��اك �ي �ن �ت��وش ال �ب��ري �ط��ان �ي��ة ان�ه��ا‬ ‫خسرت شقيقتها وصهرها و‪ 3‬ابناء شقيقتها‬ ‫ل�ل�ك�ن�ي�س��ة‪" .‬ال ي�م�ك��ن اج � ��راء م �ح��ادث��ة م�ف�ي��دة‬ ‫(معهم)‪ ...‬العديد ممن كرسوا أنفسهم لجوشوا‬ ‫ث��م ت��رك��وه‪ ،‬وج� ��دوا ان�ف�س�ه��م م��ن دون م ��ال أو‬ ‫تعليم‪ ."...‬االتصاالت بكنيسة جوشوا وتوجيه‬ ‫رسائل إلكترونية اليها للحصول على موقف من‬ ‫هذه االدعاءات لم تلق ردا‪.‬‬ ‫في اي مكان من حرم الكنيسة‪ ،‬ال يبدو المال‬ ‫في التداول بين االي��دي‪ .‬غير انه للبقاء عضوا‬ ‫الكنيسة‪ ،‬يجب ال�ع�ط��اء‪ ،‬ي�ش��رح هيرست‪.‬‬ ‫ف��ي َّ‬ ‫ُوي � َ�ت ��وق ��ع ان ي �ع �ط��ي االت � �ب� ��اع ن �ح��و ‪ 10%‬م��ن‬ ‫رواتبهم‪ُ ،‬وت َ‬ ‫رصد المدفوعات‪ .‬ووفقا لذلك‪ ،‬يتم‬ ‫تصنيف الناس وإجالسهم‪ ...‬رغم ذلك‪ ،‬يتفق‬ ‫تالميذ سابقون على أن جوشوا نفسه يعطي‬ ‫الجمعيات الخيرية الكثير من المال‪ ،‬اضافة الى‬ ‫المنح الدراسية‪.‬‬ ‫وي ��داف ��ع ج��وش��وا ع��ن م� ��وارد ك�ن�ي�س�ت��ه‪" :‬م��ن‬ ‫دون اللوزام المادية والمال‪ ،‬لما كنت قادرا على‬ ‫العمل بهذه الضخامة‪ ...‬الناس يأتون إلى هنا‬ ‫للحصول على دعم"‪.‬‬

‫سجينات انحنين لـ"ثيوفان" الناسك‪ :‬الكنيسة األرثوذكسية تدخل السجون الروسية‬ ‫(و ص‪.‬ف)‬

‫امام ذخائر القديس "ثيوفان" الناسك‪ ،‬وقفت‬ ‫عشرات السجينات‪ ،‬ببزاتهن الخضراء‪ ،‬في باحة‬ ‫سجن للنساء ف��ي سانت بطرسبرج‪ ،‬متأمالت‪.‬‬ ‫في روسيا‪ ،‬تشارك الكنيسة األرثوذكسية في‬ ‫عالم السجون‪.‬‬ ‫على بعد أمتار قليلة من السجينات‪ ،‬اللواتي‬ ‫ح�م�ل��ن ش �م��وع��ا ط��وي �ل��ة ف��ي أي��دي �ه��ن‪ُ ،‬وض �ع��ت‬ ‫طاولة عليها الذخائر المقدسة واالناجيل‪ ،‬والى‬ ‫جانبها‪ ‬وقف ضباط من إدارة السجن‪ .‬في انتظار‬ ‫ب��دء االحتفال‪ ،‬فتحت النساء البالغات بين ‪19‬‬ ‫و‪ 40‬ع��ام��ا ع�ي��ون��ا ك�ب�ي��رة ف��ي م��واج�ه��ة ‪ 3‬كهنة‬ ‫ارثوذكس كانوا يتحضرون للقداس‪ .‬بعضهن‬ ‫ابتسم‪ ،‬بينما اتخذت اخريات سلوكا جديا‪.‬‬ ‫كل النساء تقريبا‪ ،‬اللواتي ظهرت اسماؤهن‬ ‫على شارات بيض صغيرة معلقة على صدورهن‪،‬‬ ‫اع �ت �ن �ي��ن ب �م �ك �ي��اج �ه��ن وب �ت �ص �ف �ي��ف ش �ع��ره��ن‪.‬‬ ‫"الماكياج ليس مسموحا‪ .‬غير ان النساء نساء‪"،‬‬ ‫ت�ق��ول الملحقة ال�ص�ح��اف�ي��ة ف��ي ق�س��م السجون‬ ‫للمنطقة ال�ش�م��ال�ي��ة‪ -‬ال�غ��رب�ي��ة ي��ول�ي��ا اوتيكينا‬ ‫مبتسمة‪.‬‬ ‫"ت �ل��ك ال �ن �س��وة ي�ح�ت�ج��ن ال ��ى دع ��م روح� ��ي"‪،‬‬ ‫ي �ق��ول األب دي��ون�ي�س��ي‪ ،‬ق�ب��ل اق��ام��ة ال �ق��داس‬ ‫ف��ي ب��اح��ة ذل ��ك ال�س�ج��ن ال ��ذي ي�ض��م أك �ث��ر من‬ ‫‪ 400‬ام ��رأة ف��ي وس��ط ال�ع��اص�م��ة االم�ب��راط��وري��ة‬

‫سجينة روسية تقبّ ل الصليب‪ ،‬بينما تبركت أخريات من ذخائر القديس "ثيوفان" على الطاولة‪.‬‬

‫الروسية السابقة‪ .‬في هذا المبنى‪ ،‬الذي يعود‬ ‫إلى الحقبة السوفياتية‪ ،‬ال توجد أي كنيسة‪.‬‬ ‫وفي روسيا‪ ،‬انها مبادرة غير مسبوقة تقوم بها‬ ‫الكنيسة األرث��وذك�س�ي��ة وإدارة ال�س�ج��ن تجاه‬ ‫نساء الـ"ن‪."5‬‬

‫(و ص ف)‬

‫م�ع�ظ��م ال�س�ج�ي�ن��ات ي�ن�ت�ظ��رن ص� ��دور اح �ك��ام‬ ‫عليهن ع�ل��ى ج��رائ��م ات�ه�م��ن ب�ه��ا‪ :‬س��رق��ة‪ ،‬ات�ج��ار‬ ‫بالمخدرات‪ ،‬احتيال‪ ،‬وقتل‪ .‬بعضهن صدر حكم‬ ‫بهن‪ ،‬وينفذن عقوباتهن‪ .‬ثماني نساء يعشن‬ ‫ف��ي مبنى "ال�ت��ول�ي��د"‪ :‬لقد أنجبن ف��ي السجن‪،‬‬

‫وينتظرن م��ع اطفالهن ص��دور حكم المحكمة‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وإذا أ ِد ّن‪ ،‬فعليهن ترك اطفالهن‪ ،‬اما القربائهن‪،‬‬ ‫او لدور األيتام‪.‬‬ ‫ال �ن�س��اء ال � �ـ‪ 35‬ال �ل��وات��ي ُس� ِ�م��ح ل�ه��ن ب��ال�خ��روج‬ ‫ال ��ى ال �ب��اح��ة ه��ن م��ن المحكومات‪ .‬وقد كلفن‬ ‫مسؤولية األع�م��ال البيتية في السجن‪ ،‬بما في‬ ‫ذل ��ك ال�م�ط�ب��خ وال�غ�س�ي��ل‪" .‬ن �ح��و ‪ 15‬ف��ي المئة‬ ‫منهن محكومات بجرائم ثقيلة‪ ،‬بينها القتل"‪،‬‬ ‫يفيد احد الضباط‪.‬‬ ‫القداس اقيم‪ .‬بعضهن رسم اشارة الصليب‪،‬‬ ‫غير ان األغلبية‪ ‬بقيت جامدة‪ ،‬تنظر الى الشموع‬ ‫المضاءة‪ .‬في ال�ن�ه��اي��ة‪ ،‬اق�ت��رب��ت ك��ل منهن من‬ ‫الطاولة‪ ،‬وانحنت امام ذخائر القديس‪" .‬ثيوفان"‬ ‫كان أسقفا في الكنيسة األرثوذكسية الروسية‬ ‫(‪ ،)1894-1815‬وعاش أكثر من ‪ 20‬عاما ناسكا‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وقد أ ِعلنت قداسته العام ‪.1988‬‬ ‫"من الجيد أنهم احضروا لنا ذخائر مقدسة‪.‬‬ ‫ذل ��ك ي�م�ن��ح ش �ع��ورا ج� �ي ��دا"‪ ،‬ت �ق��ول اي�ك��ات��ري�ن��ا‬ ‫انتونوفا‪ ،‬وهي شابة في ال�ـ‪ ،23‬شقراء‪ ،‬بعينين‬ ‫زرق��اوي��ن ك�ب�ي��رت�ي��ن‪ ،‬ق�ب��ل ان تختفي وراء ب��اب‬ ‫السجن‪ .‬اما ماريا‪ ،‬فترى ان "كل هذا ليس لي"‪،‬‬ ‫وتحرص على إخفاء ش��ارة اسمها‪" .‬ربما يعطي‬ ‫الدين اآلخ��ري��ن شيئا‪ .‬لكن ه��ذه ليست حالتي‬ ‫إط�لاق��ا‪ .‬بالنسبة ال��ي‪ ،‬أه��م ش��يء هو البقاء على‬ ‫قيد الحياة‪ ،‬بينما لدي حياة كلب‪ .‬ال احتاج الى‬ ‫الدين لذلك"‪.‬‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫عبور‬

‫مسوح‬ ‫األب جورج ّ‬

‫املحبة يف التنازل‬ ‫ّ‬ ‫يشكل ح��دث صعود ّ‬ ‫السيد المسيح إل��ى السماء وجلوسه عن ّيمين الله اآلب‪ ،‬وفق‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الالهوت المسيحي‪ ،‬حلقة من سلسلة ال تنفصم عراها تمتد من تأنس ابن الله واتخاذه‬ ‫جسدًا إلى صلبه وقيامته من ّبين األموات وصعوده وإرساله الروح القدس إلى العالم‪.‬‬ ‫أما الغاية من هذه األحداث كلها فافتتاح عهد جديد بادر إليه الله نفسه‪ ،‬في سبيل‬ ‫أن ينال اإلنسان حياة ّ‬ ‫ّ‬ ‫وبمعيته‪.‬‬ ‫أبدية في حضرة الله‬ ‫تأسس هذا العهد الجديدّ على مجموعة من التنازالت اإللهية اقتضتها محبة الله‬ ‫الالمتناهية للبشر‪ .‬فليس ت��أن��س اب��ن ال�ل��ه س��وى ت�ن��ازل ق��ام ب��ه م��ن أج��ل أن يشارك‬ ‫اإلنسان بطبيعته المخلوقة‪.‬‬ ‫وليست آالم ابن الله وصلبه وموته سوى تنازل آخر‪ ...‬في هذا الصدد يقول الرسول‬ ‫ً‬ ‫معادال‬ ‫الذي إذ كان في صورة الله‪ ،‬لم يحسب خلسة أن يكون‬ ‫بولس‪"ّ :‬المسيح يسوع ً‬ ‫لكنه أخلى نفسه‪ ،‬آخذا صورة عبد‪ ،‬صائرًا في شبه الناس‪ .‬وإذ ُوجد في الهيئة‬ ‫لله‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫(فيلبي ‪.)8-6 ،2‬‬ ‫كإنسان‪ ،‬وضع نفسه وأطاع حتى الموت‪ ،‬موت الصليب"‬ ‫في كل األحداث التي جرت معه أبدى المسيح تواضعًا كبيرًا ّ‬ ‫حتى االنسحاق‪ .‬لقد‬ ‫ّ‬ ‫ك��ان بوسعه أن يولد في قصر ففضل عليه م��ذودًا حقيرًا‪ ،‬وأن يولد ملكًا ع��وض أن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫يكون "عبدًا"‪ ،‬وأن يصلب الناس لكنه شاء أن يكون هو المصلوب‪ ،‬أن يكون "جبارًا‬ ‫شقيًا" عوض أن يساق كشاة إلى الذبح‪ ...‬هو اختار لنفسه التنازل األقصى‪ ،‬واختار‬ ‫أن ّ‬ ‫يحب ويبذل نفسه مفتديًا البشر من الخطيئة والموت‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ًبلغ التنازل اإللهي ذروت��ه مع صعود المسيح إلى السماء‪ .‬أما السماء‪ ،‬هنا‪ ،‬فليست‬ ‫مكانا ف��ي الفضاء ال�ش��اس��ع‪ ،‬ب��ل ه��ي ت��رم��ز معنويًا إل��ى ح�ض��رة ال�ل��ه‪ .‬وق��د ش��اء المسيح‬ ‫بصعوده أن ّ‬ ‫يكرم اإلنسان عبر دعوته إلى السكنى معه إلى األبد‪ ،‬فيقول‪" :‬إن في بيت‬ ‫ّ‬ ‫أبي منازل كثيرة‪ .‬أنا أمضي ألعد لكم مكانًا‪ ،‬وإن مضيت وأعددت لكم مكانًا آتي أيضًا‬ ‫ّ‬ ‫إلي‪ّ ،‬‬ ‫وآخذكم ّ‬ ‫(يوحنا ‪ .)3-2 ،14‬الهدف من‬ ‫حتى حيث أكون أنا تكونون أنتم أيضًا"‬ ‫الصعود هو إلغاء الحدود الفاصلة ما بين األرض والسماء كي يصبح اإلنسان من أهل‬ ‫بيت الله‪.‬‬ ‫نعم‪ ،‬بلغ التنازل اإلل�ه��ي ذروت��ه بصعود المسيح وجلوسه ع��ن يمين الله اآلب‪ ،‬إذ‬ ‫ّ‬ ‫البشرية معه‪ّ ،‬‬ ‫وكرم اإلنسان عبر إجالسه عن يمين الله في‬ ‫اصطحب المسيح الطبيعة‬ ‫ّ‬ ‫األعالي‪ .‬فبفضل المسيح أصبحت الطبيعة البشرية حاضرة في الله نفسه‪.‬‬ ‫بولس‬ ‫وبفضله احتضن الله الطبيعة البشرية ّ وأسكنها فيه‪ .‬في هذا السياق يتوجه ّ‬ ‫كنا أمواتًا بالزالت أحيانا الله مع المسيح‪ ،‬فإنكم‬ ‫الرسول إلىَّ أهل أفسس بقوله‪" :‬حين‬ ‫ّ‬ ‫السماويات في المسيح يسوع" (‪،2‬‬ ‫بالنعمة مخلصون‪ .‬وأقامنا معه وأجلسنا معه في‬ ‫‪.)6-5‬‬ ‫بعدما عاينوا صعود المسيح إلى السماء‪ ،‬في حين‬ ‫التالميذ‬ ‫أن‬ ‫هو‬ ‫االندهاش‬ ‫يثير‬ ‫ما‬ ‫ّ‬ ‫كان ينبغي أن يحزنوا الفتراقهم عن معلمهم‪" ،‬عادوا إلى أورشليم بفرح عظيم" (لوقا‬ ‫‪.)52 ،24‬‬ ‫ّ‬ ‫لقد فرحوا ألنهم أيقنوا أن جوده ال حد له‪ ،‬فمن جاد بنفسه على الصليب لن يبخل‬ ‫عليهم بالسكنى معه في الملكوت‪.‬‬

‫لقطة‬

‫بالحديد!‬

‫(أ ب)‬

‫"م �ط ��رق ��ة" ب��ال �ي��د‪ ،‬ق �ض �ي��ب ح��دي��د "م��ؤث��ر"‬ ‫بالشكل وال ��وزن‪ ...‬وال�خ��د يتلقاه ط��وع��ًا‪ .‬انه‬ ‫فعل تعذيب ذات ��ي‪ ،‬شخصي‪ ،‬وارادي‪ .‬في‬ ‫ت�ل��ك ال �م��راس��م ال��دي�ن�ي��ة االس�ل�ام �ي��ة‪ ،‬ت�ن��اوب‬

‫مسلمون هنود عديدون على طقس "الشك"‬ ‫بقضبان الحديد‪ ،‬وحتى قلع العين بالسيف‪.‬‬ ‫ف��ي ال�ل��ه اب��اد ف��ي ال�ه�ن��د‪ ،‬احتفل المسلمون‬ ‫بتقديم "ثوب مقدس" في مزار صوفي‪ ،‬بعد‬ ‫احضاره من م��زار الصوفي خواجة الشيشتي‬ ‫في أجمير‪.‬‬

‫أخبار من العالم‬

‫الحج الى "الغريبة"‬ ‫ّ‬ ‫شهدت جزيرة "جربة" جنوب شرق تونس الحج اليهودي‬ ‫السنوي ال��ى كنيس "الغريبة"‪ ،‬أق��دم معبد يهودي في‬ ‫إفريقيا‪ ،‬وس��ط إج ��راءات أمنية م�ش��ددة‪ .‬وج��اء ح��ج هذه‬ ‫ال�س�ن��ة ف��ي ظ��ل م�س��اء ل��ة ال�ب��رل�م��ان ل��وزي��ري��ن ف��ي حكومة‬ ‫مهدي جمعة‪ ،‬اتهمهما ن��واب بـ"التطبيع" م��ع اسرائيل‬ ‫و"تسهيل" دخ��ول سياح اسرائيليين ال��ى تونس التي ال تقيم عالقات ديبلوماسية مع‬ ‫اسرائيل‪ .‬ويعيش في تونس نحو ‪ 1500‬يهودي تقيم أغلبيتهم في جزيرة جربة وتونس‬ ‫العاصمة‪ ،‬في مقابل ‪ 100‬الف العام ‪.1956‬‬

‫راهبات بجرس انذار‬ ‫دق��ت راه�ب��ات كاثوليكيات‪ ،‬بدعم من البابا فرنسيس‪،‬‬ ‫ج��رس اإلن ��ذار ح�ي��ال االخ�ط��ار ال�م�ت��زاي��دة لإلتجار بالبشر‬ ‫واستغالل العمال والدعارة القسرية والسياحة الجنسية‬ ‫خالل كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها البرازيل‪.‬‬ ‫وأع �ل �ن��ت ال ��راه �ب ��ات ال �ل��وات��ي ت��دع��م ح�م�ل�ت�ه��ن ال �س �ف��ارة‬ ‫األميركية في الفاتيكان‪ ،‬حملة عالمية بشعار‪" :‬العبوا لمصلحة الحياة–استنكروا اإلتجار‬ ‫بالبشر"‪ .‬وقالت األخت كارمن ساموت‪" :‬نحتاج إلى أن نجعل الناس واعين لما يحدث على‬ ‫هامش المناسبات الكبيرة في العالم‪ ،‬مثل كأس العالم‪ ،‬ومعاناة من يتم اإلتجار بهم"‪.‬‬

‫"الكورس املقدس"‬ ‫اكتشفت بعثة فرنسية في رديم مقبرة مرضعة "الملك‬ ‫ت ��وت ع�ن��خ آم� ��ون" ف��ي منطقة س �ق��ارة ج �ن��وب ال�ق��اه��رة‪،‬‬ ‫ت��اب��وت��ا خشبًا لمغنية ال �ك��ورس ال�م�ق��دس "ت��ا اخ��ت" من‬ ‫عصر االن�ت�ق��ال الثالث ف��ي مصر القديمة (‪709-1085‬‬ ‫ق‪.‬م)‪ .‬ويشمل االكتشاف ‪ 3‬توابيت متداخلة صممت في‬ ‫شكل آدمي‪ ،‬وتحمل زخارف ونقوشا "رائعة تمثل وجه المتوفاة"‪ .‬وما زال التابوتان األوسط‬ ‫والداخلي في حال جيدة‪.‬‬


‫‪18‬‬

‫حقوق الناس‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫محطة إرسال على سطح منزل يف أنان تقلق األهالي‬ ‫عاصية على القائمقام واملحافظ والوزارة!‬

‫يعاني أهالي حي "القرية القديمة" في بلدة أنان في‬ ‫قضاء جزين‪ ،‬تبعات قرار أحد المواطنين توقيع عقد مع‬ ‫شركة "تاتش" الخليوية‪ ،‬يسمح لها برفع محطة إرسال على‬ ‫حي سكني‪.‬‬ ‫سطح منزله الواقع في قلب ّ‬

‫جزين ‪ -‬رلى خالد‬

‫منذ العام ‪ ،2012‬ومع ارتفاع محطة اإلرسال على‬ ‫سطح المنزل المذكور‪ ،‬واألهالي يعانون كابوسًا‬ ‫ال ينتهي‪ .‬فإلى جانب ّ‬ ‫تخوفهم من االشعاعات‬ ‫ّ‬ ‫ال� �م� � ّض � ّ�رة ب��ال �ص �ح��ة‪ ،‬ي �ت �ح��م��ل األه� ��ال� ��ي ص��وت‬ ‫المولدات التي تعمل على المازوت‪ ،‬والتي زرعت‬ ‫الى جانب نوافذ منازلهم‪ ،‬باعثة دخانها األسود‪،‬‬ ‫ف�ض�لا ع��ن ضجيجها ال ��ذي ال ي �ه��دأ‪ ،‬ل�ي�ف��اج��أوا‬ ‫عال‬ ‫بمحاولة شركة الكهرباء اخيرًا إدخال توتر ٍ‬ ‫بين المنازل لربط محطة اإلرسال بالشبكة‪.‬‬ ‫أهالي البلدة المتضررون من المحطة‪،‬‬ ‫وكان‬ ‫ّ‬ ‫استخدموا كل الطرق القانونية إلزالتها‪ .‬فمن‬ ‫عريضة موقعة من أكثر من ‪ 25‬شخصًا ّ‬ ‫وجهت‬ ‫ال ��ى ق��ائ �م �ق��ام ج��زي��ن ه ��وي ��دا ال �ت ��رك ال�ق��ائ�م��ة‬ ‫ب��أع�م��ال ب�ل� ّ‬ ‫�دي��ة أن��ان بعد ان �ف��راط عقدها قبل‬ ‫سنة ونيف‪ ،‬وقيام األخيرة بتحويل الشكوى‪،‬‬ ‫م��رف�ق��ة بتقرير طبيب ال�ق�ض��اء‪ ،‬ال ��ذي أوص��ى‬ ‫ب ��إزال ��ة ال�م�ح�ط��ة ف� ��ورًا ب�س�ب��ب ال �ض��رر ال�ص�ح��ي‬ ‫والبيئي الذي تسببهما‪ ،‬الى محافظ الجنوب‪،‬‬ ‫ومنه الى وزارة االتصاالت والشركة المعنية‪،‬‬ ‫‪...‬وال تزال المحطة قائمة!‪.‬‬ ‫وي �ق��ول م�خ�ت��ار ال�ب�ل��دة ب� ّ�س��ام مخيبر‪ ،‬المتابع‬ ‫ل�ل�م��وض��وع بتفاصيله‪" ،‬أن ال�ل�ج��وء ال��ى ال�ط��رق‬ ‫القانونية لم يعد يوصل لألسف أصحاب الحق‬ ‫الى حقوقهم في بلد مثل لبنان‪ ،‬فقد كان حريًا‬ ‫بنا أن نلجأ ال��ى قطع الطريق ومنع ف��رق العمل‬ ‫القرى‬ ‫م��ن ال��وص��ول ال��ى ال�م��وق��ع‪ ،‬أس��وة ببعض ّ‬ ‫المجاورة التي عاشت التجربة ّعينها‪ ،‬ومعهم كل‬ ‫الحق بذلك‪ ،‬ألننا استخدمنا كل الطرق القانونية‬ ‫منذ ال�ع��ام ‪ 2012‬إلزال ��ة المحطة ول��م نصل الى‬ ‫نتيجة لغاية اليوم"‪.‬‬ ‫ويتابع مخيبر ّ‬ ‫"إن القرية القديمة ف��ي بلدة‬ ‫ان��ان‪ ،‬التي اشتهرت بالهدوء والبيئة الصافية‬ ‫والمودة بين الجيران‪ّ ،‬‬ ‫تحولت جحيمًا بعد تركيب‬ ‫ّ‬ ‫المضرة‪ ،‬الى‬ ‫المحطة‪ .‬فالخوف من االشعاعات‬ ‫ت�ل��وث ال �ه��واء م��ن دخ ��ان ال �م��ول��دات ال�ت��ي تبعد‬ ‫خمسة أمتار عن نوافد عدد من منازل ّ‬ ‫الحي‪ ،‬الى‬ ‫شكاوى ومشكالت ال تنتهي بين األهالي‪ ،‬الى‬ ‫ّ‬ ‫حد الوصول الى شكاوى قضائية بينهم"‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ويؤكد المختار "أن اعتراض األهالي حرر وفق‬ ‫األص��ول‪ ،‬ورف��ع منذ فترة طويلة ال��ى القائمقام‬ ‫ال�ت��ي ات �خ��ذت ق ��رارًا ب��إزال��ة المحطة وال�م��ول��دات‬ ‫م��ن بين المساكن‪ ،‬ورف�ع��ت ال�ق��رار ال��ى محافظ‬ ‫الجنوب‪ ،‬الذي بادر الى إيصال الشكوى والقرار‬ ‫م��رف�ق�ي��ن ب�ت��وص�ي��ة ت �ق��ري��ر ط�ب�ي��ب ال �ق �ض��اء ال��ى‬ ‫ال�ش��رك��ة المعنية ووزارة االت �ص��االت ‪ ،‬لكن من‬ ‫دون جدوى"‪.‬‬ ‫ويضيف "لقد وصلت الى مرحلة تأمين أكثر‬ ‫من قطعة أرض بديلة بعيدة من المنازل لنقل‬ ‫المحطة ال�ي�ه��ا‪ ،‬وبكلفة أق��ل‪ ،‬واب�ل�غ��ت الشركة‬ ‫خطيًا ب��ذل��ك وبمعرفة ال�ق��ائ�م�ق��ام‪ ،‬م��ن دون أن‬ ‫أتوصل ال��ى نتيجة‪ .‬فالشركة المعنية تكتفي‬ ‫بإرسال التقرير نفسه عن عدم وجود إثبات بأن‬ ‫ّ‬ ‫محطة االرسال تشكل أي خطر صحي على حياة‬ ‫المواطنين‪ ،‬وال تعترف بأن التلوث والضجيج من‬ ‫أبرز األخطار على صحة المواطن"‪.‬‬ ‫يذكر أن مختار البلدة وجه اخيرًا كتابًا خطيًا‬ ‫ال� ّ�ى وزي��ر االت �ص��االت ب�ط��رس ح��رب ي� ّش��رح فيه‬ ‫ك ��ل ت�ف��اص�ي��ل ال�م�ش�ك�ل��ة‪ ،‬م��رف�ق��ًا ب �ك��ل األوراق‬ ‫والمستندات القانونية‪.‬‬

‫مصدق عليها من مختار البلدة‪.‬‬ ‫العريضة الموقعة من األهالي المتضررين من المحطة‬ ‫ّ‬

‫نسخة‬ ‫عن االحالة‬ ‫التي وجهت‬ ‫ها‬ ‫ال‬ ‫المعني‬ ‫ق‬ ‫ة‬ ‫ائ‬ ‫ب‬ ‫م‬ ‫قام‬ ‫وجوب إزالة‬ ‫الى الشركة‬ ‫المحطة ون‬ ‫قل‬ ‫ها‬ ‫م‬ ‫ن‬ ‫بي‬ ‫ن المنازل‪.‬‬ ‫تقرير طبيب القضاء المرفوع ال��ى القائمقام‬

‫وال��ذي أوص��ى ب��إزال��ة المحطة بسبب الضررين‬ ‫الصحي والبيئي على السكان‪.‬‬

‫محطة االرسال التي ترتفع على سطح احد المنازل‪.‬‬

‫قرار القائ‬

‫صورة للمولدات التي تعمل على المازوت والتي تبعد خمسة أمتار عن أحد المنازل المجاورة‪.‬‬

‫مقام الم‬

‫وجه ال‬ ‫ى الشرك‬

‫ة المعني‬

‫ة‪.‬‬

‫رجاء أوقفوا قانون اإليجارات الجائر‬ ‫رسالة ‪ -‬صرخة الى الرئيس بري‪ً :‬‬

‫ً‬ ‫رفضا لقانون االيجارات‪.‬‬ ‫إحدى التظاهرات‬

‫وج� �ه ��ت ال �س �ي ��دة ن �ه��ى م �س �ل��م م ��رش ��ي رس��ال��ة‬ ‫مفتوحة ال��ى رئ�ي��س مجلس ال �ن��واب نبيه بري‬ ‫تشكو فيها ق��ان��ون االي �ج��ارات ال�ج��دي��د "ال��ذي‬ ‫يرمي المستأجرين القدامى في الشارع"‪ ،‬و"عدم‬ ‫اهتمام ال�ن��واب بمطالب المواطنين المعيشية‬ ‫واهمال الدولة لشعبها"‪ ،‬مطالبة اي��اه بالتحرك‬ ‫السريع "لوقف هذه القرارات الجائرة‪ .‬وجاء في‬ ‫الرسالة‪:‬‬ ‫"عزيزي السيد الرئيس‪،‬‬ ‫أوجه اليك تحيات حارة‪ ،‬خائفة‪ ،‬وملتاعة من‬ ‫بيتي ال�م�ت��واض��ع ال��ذي رب�م��ا خسرته بعد تسع‬ ‫سنوات ورميت مع آالف العائالت اللبنانية من‬ ‫الطبقة الوسطى التي هي العمود الفقري لكل‬ ‫المجتمعات الحرة‪ .‬مع اننا نحن الذين حافظنا‬

‫المعلمون يتظاهرون للحصول على مطالبهم‪.‬‬

‫ع�ل��ى ال�ب�ي��وت ال�م�ه�ج��ورة م��ن اص�ح��اب�ه��ا األث��ري��اء‬ ‫واص �ل �ح �ن��ا م ��ن ج �ي��وب �ن��ا "ن �ص��ف ال� �ف ��ارغ ��ة" كل‬ ‫ال�خ��راب ال��ذي أص��اب المبنى من تكسير زجاج‬ ‫ال �ن��واف��ذ‪ ،‬واالدراج وال�ح�ي�ط��ان وأن��اب�ي��ب المياه‬ ‫المتفجرة والمهترئة‪ .‬رجاء أوقفوا هذا القانون‬ ‫ّ‬ ‫ينقض الملك‬ ‫ال�ج��ائ��ر ال��ذي ي�ح��رر ال�ب�ي��وت‪ ،‬اذ‬ ‫الجشع علينا ويرمينا في الشوارع الوسخة‪ .‬هنا‬ ‫يجب ان تعلم انه قبل بدء الحرب اللبنانية لم‬ ‫يكن "دارجًا" شراء بيوت في المباني‪ ،‬وربما لم‬ ‫يكن مسموحًا‪ ،‬وكان االيجار مرتفعًا جدًا‪ ،‬لكن‬ ‫االح��وال المالية كانت جيدة وك��ذل��ك االح��وال‬ ‫النفسية‪.‬‬ ‫ال�م�ش�ك�ل��ة ال �ث��ان �ي��ة ال �ت��ي ن��واج �ه �ه��ا اآلن هي‬ ‫ف��راغ الخزينة اللبنانية من المال ل��زي��ادة روات��ب‬

‫المعلمين والموظفين المستحقين لها وللدفاع‬ ‫المدني وكل العمال وأجراء الكهرباء‪ ،‬وال سيدي‬ ‫ال��رئ�ي��س إذا م��ا ل�ج��أت��م ال��ى ال�م�ص��ارف اللبنانية‬ ‫والصناعات اللبنانية والتجارة‪ ،‬التي كلها فخر‬ ‫لبنان وعماد ال��وط��ن‪ ،‬لتفرغوها‪ ،‬ارض��اء للشعب‬ ‫الثائر‪ ،‬وف��ي ال�ب��ال االنتخابات النيابية المقبلة‬ ‫وك �س��ب أص� � ��وات ال� �ن ��اس ال �م �ظ �ل��وم �ي��ن ال��ذي��ن‬ ‫ي�ع��ام�ل��ون ك��أن�ه��م أج� ��راء ع�ن��دك��م‪ ،‬وال�ع�ك��س هو‬ ‫الحقيقة‪.‬‬ ‫ك��ل ال � � ��وزراء وال� �ن ��واب وم��وظ �ف��ي ال ��دول ��ة هم‬ ‫م��وظ �ف��ون ع �ن��دن��ا‪ ،‬ع �ن��د ال �ش �ع��ب ال� ��ذي يشقى‬ ‫ّ‬ ‫ويضحي بالغالي وال��رخ�ي��ص ك��ي يبني‬ ‫ويتعب‬ ‫دول��ة قوية تليق ب��ه‪ ،‬فيدفع الضرائب الهائلة‬ ‫ال �ت ��ي ت ��ذه ��ب ه � ��درًا ورب� �م ��ا ال� ��ى ج �ي ��وب ب�ع��ض‬

‫المسؤولين الفاسدين‪.‬‬ ‫عزيزي الرئيس بري‪،‬‬ ‫لدي حل بسيط جدًا كنت أردده عندما عدت‬ ‫من ال��والي��ات المتحدة االميركية‪" :‬وط��ن صغير‬ ‫كلبنان ال يحتاج الشعب فيه الى أكثر من نصف‬ ‫ّ‬ ‫ويسهلوا أموره‬ ‫النواب ونصف ال��وزراء ليحكموه‬ ‫وح�ي��ات��ه ال�ي��وم�ي��ة‪ .‬اي�ض��ًا ي�ج��ب خ�ف��ض ال��روات��ب‬ ‫ال�ه��ائ�ل��ة ل�ك��ل ال � ��وزراء وال� �ن ��واب وم�س�ت�ش��اري�ه��م‬ ‫و"أزالم � �ه� ��م"‪ ،‬ووق ��ف ال� �ع ��ادات ال�غ��ري�ب��ة ال �ت��ي ال‬ ‫تفعلها أي دول��ة في العالم المتحضر‪ ،‬وه��ي انه‬ ‫عندما ي��رح��ل ال�ن��ائ��ب ينتقل رات�ب��ه ال��ى ال��زوج��ة‬ ‫واالوالد‪.‬‬ ‫في الواليات ا��متحدة‪ ،‬كنت أخجل من ذكر‬ ‫هذه االه��دارات المالية التي هي حصة الشعب‬

‫(أرشيف "النهار")‬

‫ال �م �ح �ت��اج وف � ��ي ال �م �ق��اب��ل ال ي �ح �ص��ل ع �ل��ى اي‬ ‫خ��دم��ة م��ن دول �ت��ه‪ ،‬اذ ال ط��ب مجانيًا وال ضمان‬ ‫شيخوخة‪ ...‬وال أي أمر‪ ،‬وعندما يحتاج المواطن‬ ‫الى دولته ال يجدها الى جانبه ال في صغره وال‬ ‫حتى في كبره‪.‬‬ ‫واآلن ب �ع��د ق ��ان ��ون االي � �ج� ��ارات ال �ج��ائ��ر ه ��ذا‪،‬‬ ‫سنرمى في الشارع‪ ،‬ال ماء ‪ ،‬ال كهرباء‪ ،‬ال غذاء‪ ،‬ال‬ ‫مدارس‪ ،‬وسنصبح بال مأوى وال سقف‪ ،‬واحيانًا‬ ‫يصبح عدد كبير من االزواج بال عمل‪...‬‬ ‫م� ��اذا ت��ران��ي أق ��ول أك �ث��ر ع�ن��دم��ا أرى ال �ن��واب‬ ‫يتشاجرون من اجل أمور سخيفة ال ّ‬ ‫تهم المواطن‬ ‫المغلوب على أم��ره‪ .‬كل نائب يريد قطعة أكبر‬ ‫من "قرص الجبنة" التي هي ملك الشعب‪.‬‬ ‫وم��ا يخيفي أك�ث��ر‪ ،‬م��ا سمعته أخ�ي�رًا ان وزي��ر‬

‫ال�م��ال يبحث ك��ل شهر ع��ن كيفية دف��ع روات��ب‬ ‫النواب والوزراء والمستشارين والحراس واألتباع‪،‬‬ ‫ً‬ ‫فضال عن العالوات والسمسرات الخيالية التي‬ ‫يحصلون عليها من المشاريع‪ ،‬وكل هذا يخنقنا‬ ‫ّ‬ ‫ويتحكم بنا وبمستقبلنا‪.‬‬ ‫حضرة رئيس مجلس النواب‪،‬‬ ‫أرج ��و أن تصلك رس��ال�ت��ي وت �ب��ادر ف ��ورًا ال��ى‬ ‫اص�ل�اح م��ا ي �ل��زم‪ ،‬ق ��در ال�م�س�ت�ط��اع‪ ،‬ث��م تكمل‬ ‫ال�م�س�ي��رة‪ ،‬ألن ب�ل��دن��ا ي �م��وت أم ��ام أع�ي�ن�ن��ا‪ .‬ل��ذا‬ ‫ن��رج��وك أن تتصرف بسرعة‪ ،‬وان يعمد نوابنا‬ ‫الى انتخاب رئيس للجمهورية نظيف وعادل‬ ‫ً‬ ‫مستقال‪،‬‬ ‫وق��وي‪ ،‬هدفه األول لبنان سيدًا حرًا‬ ‫وب� �ع ��ده ��ا ي �ج �ت �م��ع ال � ��رؤس � ��اء ال� �ث�ل�اث ��ة ل �خ��دم��ة‬ ‫اللبنانيين"‪.‬‬


‫‪CMYK‬‬

‫تتمات ‪ /‬البلد والناس ‪19‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫افتتـاحيـة النهــار‬ ‫سمير عطاالله‬

‫هزيمة املستقبل العربي‬

‫ّ‬ ‫�اس‪ .‬وف��ي س��وري��ا ت�ق� ّ�دم دمشق‬ ‫‪ 1‬ال��زع�م��اء على محبة ال �ن� ّ‬ ‫الشهداء لطرد االستعمار ثم تقلد نظامه الديموقراطي‪ .‬وفي‬ ‫العراق عشائر كثيرة َ‬ ‫يجمع بينها القانون‪ .‬كانت هناك أنظمة‬ ‫مدنية في كل مكان وال ِّقبعات عسكرية وال عمائم‪ .‬ونهرو يكتب‬ ‫إلى ابنته أنه سوف يقلد حزب الوفد المصري‪ .‬وال��دول فقيرة‬ ‫لكن الناس قانعة ألن الفساد شبه معدوم‪ .‬والحلم للجميع‪ .‬جاء‬ ‫أدونيس إلى حفل يحضره شكري القوتلي يرتدي قنبازًا وألقى‬ ‫فسأله الرئيس السوري بعد االنتهاء‪ ،‬ماذا‬ ‫في الحفل قصيدة‪ّ ،‬‬ ‫تريد؟ قال له أريد أن أتعلم ألنني لم َأر مدرسة بعد‪.‬‬ ‫ك��ان ُ‬ ‫الحلم للجميع ال ألبناء ال�ح��زب‪ .‬وصحيح أن مصر كانت‬ ‫م�ل�ي�ئ��ة ب ��اش ��اوات‪ ،‬ل�ك��ن زع�ي�م�ه��ا ال �ن �ح��اس م��ا ك ��ان ي�م�ل��ك ثمن‬ ‫العالج‪ .‬وف��ؤاد شهاب كان مباشرًا في محكمة جونية‪ .‬والناس‬ ‫كانت خفرة َّ‬ ‫ومؤدبة‪ .‬والجريمة كانت فردية‪ ،‬إذا حدثت‪ .‬كانت‬ ‫ِ‬ ‫هناك دول وشعوب تقف جميعها على عتبة أفق فسيح ُيدعى‬ ‫المستقبل‪ .‬والناس تثق بساستها ّ‬ ‫وتحبهم وتعرف أنهم يعملون‬ ‫مناصفة لها وألنفسهم‪ .‬وتشعر في قرارتها أنهم يخافون الله‪،‬‬ ‫وكرامته‪.‬‬ ‫ضميره ويخاف على سمعته‬ ‫ومن ال ُ‬ ‫يخافه يستحي من ّ‬ ‫ّ‬ ‫ل��م ي��ط��ل ه ��ذا ال��زم��ن‪ .‬أط ��ل ال�ع�س�ك��ري��ون ب��ال��دب��اب��ات‪ .‬ع��ل�ق��وا‬ ‫الدساتير على حبال الغسيل‪ ،‬وجلسوا بجزماتهم فوق القضاء‪،‬‬ ‫وح � َّ�ول ��وا ال �ق��وان �ي��ن إل ��ى ِخ� � َ�رق ب��ال �ي��ة‪ .‬م�ض��ى زم ��ن ف�ي��ه محاسبة‬ ‫ومؤسسات وقضاء وخ��وف الله‪ ،‬وج��اء زم��ن فيه ُرع��ب السجون‪.‬‬ ‫غابت األصول واألعراف والمعايير والمقادير‪ّ .‬‬ ‫تحول كل شيء إلى‬ ‫ُ‬ ‫عبث وصراعات وفظاظات وقسوة وعنف عام تساق به الشعوب‬ ‫نحو ّصمت واحد‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ظل االنهيار يتوالى حتى لم يبق شيء من المستقبل فوق‬ ‫ال �ت��راب‪ .‬ع�ن��دم��ا ب�ق��ي ل�ب�ن��ان م��ن دون رئ�ي��س للجمهورية ال�ع��ام‬ ‫‪ ،1989‬ك��ان وج��ه العالم َّ‬ ‫يتغير‪ .‬االت�ح��اد السوفياتي يهوي بال‬ ‫ّ‬ ‫هدير واألنظمة المدنية تحل في كل مكان بكل هدوء‪ ،‬ولبنان‬ ‫غير ق��ادر على انتخاب رئيس للجمهوية‪ .‬الكتلتان المدنيتان‬ ‫ُ‬ ‫اللتان َ‬ ‫ظهرتا في االستقالل ّ‬ ‫ّ‬ ‫مسيحيو‬ ‫تحولتا إلى كتل دامية‪.‬‬

‫ُ‬ ‫الجامعات والكليات والمعاهد يتبادلون المدافع عبر الشرفات‪.‬‬ ‫بعد ربع قّ��رن‪ ،‬لبنان بال رئيس والجمهورية بال رأس‪ .‬ومصر‬ ‫ب��رئ�ي��س م��وق��ت ه��و‪ ،‬للمناسبة‪ ،‬رج��ل ق��ان��ون ف��اض��ل‪ .‬وال �ع��راق‬ ‫ال أح ��د ي �ع��رف أي ��ن ه��و رئ�ي�س��ه َوم ��ن س�ي�ك��ون رئ �ي��س وزرائ� ��ه‪.‬‬ ‫والجزائر ّ‬ ‫يصوت رئيسها لنفسه على كرسي ّ‬ ‫متحرك‪ .‬والرئيس‬ ‫ُ‬ ‫السوداني ال يزال يرسل إلى السجون الرؤساء السابقين‪ .‬وليبيا‬ ‫بال رئيس أو برلمان أو حكومة أو جيش‪ .‬واليمن ص��راع يومي‪.‬‬ ‫وسوريا ذاهبة ُبمطلق الحرية والسعادة والهناء ّ‬ ‫تجدد لرئيسها‪،‬‬ ‫ً‬ ‫إال الذين ال عناوين دائمة لهم‪ .‬نصف البلد تقريبًا أقل قليال أو‬ ‫أكثر ً‬ ‫قليال‪.‬‬ ‫البديل في سوريا واليمن والعراق هو داعش والنصرة‪ ،‬والبديل‬ ‫في مصر هو الحرب األهلية واإلمارات والجمهوريات‪ ،‬والبديل في‬ ‫الجزائر هو حرب أهلية جديدة‪ ،‬وال َ‬ ‫ظاهر إال العتم والظالم والدم‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫الحكومية"‬ ‫في شباط الماضي حضرت في دبي مؤتمر "القمة ّ‬ ‫ح�ي��ث ع��رض��ت علينا ط��ائ��رة م��ن دون ط �ي��ار س ��وف ت �ت��ول��ى في‬ ‫المستقبل نقل البريد السريع والعالج السريع‪ .‬واألسبوع الماضي‬ ‫ح�ض��رن��ا ه�ن��اك ال� ��دورة ال�س�ن��وي��ة لمنتدى اإلع�ل�ام ال�ع��رب��ي ال��ذي‬ ‫ُعرضت فيه ُس ُبل التغطية اإلخبارية‪ ،‬أيضًا في المستقبل‪ .‬فقط‬ ‫في ه��ذه المدينة يبدو المستقبل ممكنًا‪ .‬يقول ال��وزي��ر محمد‬ ‫ال�ق��رق��اوي ان ف��ي ب�لاده ارب�ع��ة آالف مؤسسة إعالمية دول�ي��ة لها‬ ‫مكاتبها ومسؤولوها‪ .‬ليس للصحافة اللبنانية ما تحتفل به سوى‬ ‫شهداء ‪ 6‬أيار‪.‬‬ ‫أيام الوجود السوري ُ‬ ‫المعلن في لبنان كان ُيطرح على الدوام‬ ‫س ��ؤال‪ :‬ه��ل ن�ك��ون ه��ون��غ ك��ون��غ‪ ،‬ال�ت��ي ت�م� ّ�د الصين المحافظة‬ ‫بأسباب االنفتاح‪ ،‬أم نكون فيتنام دمشق؟ أكثر من كان يطرح‬ ‫وس� َ�ع��ة معرفته‪ ،‬األس�ت��اذ وليد جنبالط‪.‬‬ ‫ه��ذا ال�س��ؤال‪ ،‬بثقافته ِ‬ ‫يسعدني أن أنقل إليه آخر التطورات‪ :‬الصين‪ ،‬اليوم‪ ،‬هي هونغ‬ ‫كونغ الكبرى‪ .‬وأما هونغ كونغ نفسها‪ ،‬فمثل دبي وسنغافورة‬ ‫وم�ع�ت� ِ�زل��ي ال�س�ي��اس��ة وال�س�ف�س�ط��ة‪ ،‬ف�ه��ي م��ن أك�ب��ر اق�ت�ص��ادات‬ ‫العالم‪ .‬ان� َ�س األف�لام الحزينة عن س��وزي وون��غ وقبعات الفقراء‬ ‫التي ينامون تحتها‪ .‬تبقى فيتنام‪ .‬إذا قمت بزيارة مدينة هوشي‬ ‫منه فسوف تجد أنها تحاول منافسة أبراج محمد بن راشد في‬ ‫دبي وأبراج الوليد بن طالل في السعودية‪ .‬بعدما كانت فيتنام‬ ‫أك�ب��ر م��درس��ة للموت ت�ح��اول أن ت�ك��ون أم�ه��ر م��درس��ة للحياة‪.‬‬ ‫والفيتناميون أنفسهم يحتلون تجارة البقالة في نيويورك‪ ،‬إلى ال �ن��ووي بين واش�ن�ط��ن وط �ه��ران وال�م�ح��ادث��ات التمهيدية بين‬ ‫جانب األفغان‪ .‬أحفاد خروشوف أساتذة في الجامعات‪ .‬العالم السعودية وإيران؟ هل تعرف مواطنًا آخر في األرض‪ ،‬يقرأ هذه‬

‫َّ‬ ‫برمته يعيش في المستقبل‪.‬‬ ‫َ‬ ‫هنا‪ ،‬ليس‪ .‬هنا ال تستطيع أن تعرف موعد تشكيل الحكومة‬ ‫وم��وع��د انتخاب رئيس الجمهورية‪ .‬هنا س��وق األح��د‪ .‬أو سوق‬ ‫الجمعة‪ .‬والسلوك واحد‪ :‬مقايضة‪ .‬المقايضة في الشرق العربي‬ ‫تتم باألرض والشعوب‪ .‬ترفع األعالم فوق الطاولة ّ‬ ‫وتتم الصفقات‬ ‫من تحتها‪ .‬تختلط األقنعة بالوجوه وال يعود األمر مهمًا أو الفارق‬ ‫ُ‬ ‫ملحوظًا‪ .‬هذا شرق تقام فيه جنازات الشعوب على التلفزيون لئال‬ ‫ّ‬ ‫تعذب نفسك بالحضور‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫المستقبل ليس ه��م��ًا عند أح ��د‪ .‬ال �ن��اس م��أخ��وذة بالماضي‬ ‫ُ‬ ‫واإلع �ج��اب بعنترة ع�م��وم��ي‪ .‬ج � ِّ�رب أن تنتقد أو أن ت�ن��اق��ض ما‬ ‫فعل الحجاج بن يوسف وسوف ترى ما أعني‪َ .‬عرض ّ‬ ‫علي سائق‬ ‫تاكسي عربي في نيويورك َ‬ ‫صور أوالده في هاتفه الحديث‪ .‬ثم‬ ‫ع� َ�رض َّ‬ ‫صديقاته من الروسيات (الجزءين اآلسيوي‬ ‫علي ص� َ�ور‬ ‫ِّ‬ ‫يقلب الصفحات‪ ،‬راحت تتوالى بينها َ‬ ‫صورٌ‬ ‫واألوروبي) وفيما هو‬ ‫من القرون الوسطى‪.‬‬ ‫مستقبلهم في نيويورك‬ ‫سوف يترك الرجل أبناءه يعيشون َ‬ ‫ويكمل هو‬ ‫رق‪.‬‬ ‫والع‬ ‫رة‬ ‫البش‬ ‫حيث ُولدوا من أربع أمهات مختلفات‬ ‫ِ‬ ‫ِ ّ‬ ‫حياته ُمرفقة ّ‬ ‫بالود الروسي‪ .‬أما مستقبله فلن يتخلى عنه‪ :‬لقد‬ ‫ُ ُ‬ ‫أودعه "اآلي فون" الحديث جميع َ‬ ‫الك ِره‪.‬‬ ‫صور التقاتل وخطب ِ‬ ‫تهيئ دبي ألكسبو ‪ .2020‬تبني لست سنوات من اآلن‪ .‬وأنت‬ ‫ال تستطيع أن تعرف ُمتى ُينتخب رئيس جمهوريتك في برلمان‬ ‫يقع في قلب البلد‪ .‬قمت بزيارة المطران هكتور الدويهي في‬ ‫بروكلين حيث يتعافى من سوء أصيب به في الصيف في إهدن‪.‬‬ ‫كعادته في فراشه كان يتحدث بالحماسة واألسى‪ .‬قال بلهجته‬ ‫الزغرتاوية إن� ُ�ه أصيب بالجنون حين سمع أح��د أطفال العائلة‬ ‫يقول ألبيه‪ :‬قم خذنا إلى دبي‪.‬‬ ‫إذا كان طفل في السادسة يحمل كل هذا اليأس من لبنان‪،‬‬ ‫فماذا عن الذين يحضرون نشرة األخبار؟ ماذا عن الذين لديهم‬ ‫ّ‬ ‫يفكرون كل يوم في ّ‬ ‫شبانهم‬ ‫معامالت في الدولة؟ ماذا عن الذين‬ ‫وفي عجائزهم؟ ماذا عن الذين يتأملون في سياسييهم ويرونهم‬ ‫ساكنين في مرآة ال يخرجون منها وال يقبلون التحكيم من مرآة‬ ‫أخرى‪.‬‬ ‫ٌ‬ ‫ه��ل تتبع جنابك أخ�ب��ار ال �ب�لاد؟ ه��ل ق��رأت أن ال��رئ��اس��ة ملف‬ ‫ّ‬ ‫تتواله فرنسا بموافقة من أميركا‪ ،‬وينتظر نتائج محادثات الملف‬

‫األخبار كل يوم‪ ،‬من دون أن ينتبه في أي وطن أو دولة يعيش؟‬ ‫هل األمر طبيعي إلى هذا الحد؟ حتى المظاهر لم ُتعد ضرورية‪.‬‬ ‫وال حتى القليل منها‪.‬‬ ‫قيل ف��ي السياسة ك�لام كثير‪ .‬منه‪ ،‬أو كثيره‪ ،‬ال حاجة إلى‬ ‫ق��ول��ه‪ .‬لكنها اآلن إض��اف��ة إل��ى ك��ل ذل��ك‪ ،‬مهنة ب�لا ك��رام��ة‪" .‬بال‬ ‫شئمة"‪ ،‬كانت جدتي تقول عن سفيه ال أخالق له‪ .‬وفي القول‬ ‫تستح فافعل ما شئت‪ .‬فماذا يزيد أو ُينقص عيب‬ ‫الكريم إن لم‬ ‫ِ‬ ‫من هنا أو من هناك؟‬ ‫سائق التاكسي اآلخ��ر في نيويورك من فيتنام التي بسببها‬ ‫كتبنا أطنان المقاالت على أميركا‪ .‬أع��ادن��ي إل��ى ال��زي��ارة االول��ى‬ ‫للمدينة العام ‪ .1973‬قال لي سائق التاكسي األميركي يومها‬ ‫اليابانيين‬ ‫ضاحكًا من نفسه "باألمس كنت أحارب هؤالء ُالرعاع‬ ‫ّ‬ ‫واآلن أنقلهم في نيويورك إلى حيث يشترون مبانينا"‪ .‬يحتل‬ ‫طالب فيتنام المرتبة الثامنة في جامعات أميركا من حيث العدد‪.‬‬ ‫والناطقة باسم الخارجية األميركية تتحدث ع��ن "الشركة مع‬ ‫فيتنام" في مواجهة الخطر الصيني‪ .‬وماذا عن الرفاق في الحزب‬ ‫الشيوعي الصيني أو الفيتنامي؟‬ ‫ّ‬ ‫بكامل‬ ‫آه‪ّ ،‬ت��ذك��رت‪ .‬ص�ح�ي��ح‪ .‬ال ي ��زال ه�ن��اك ح��زب ش�ي��وع��ي ّ‬ ‫ال �ل��زوم��ي��ات‪ :‬ص ��ورة لينين وأح�ل�ام م��ارك��س وأس�ل��وب��ه ال �ج��ذاب‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫ولكن أمام المقار تقف سيارات المرسيدس َّ‬ ‫والمعدات‬ ‫المفولة‪،‬‬ ‫الكهربائية جميعها من جنرال إلكتريك‪.‬‬ ‫ال�س�ي��اس��ة م ��وت وق �ت��ل وع �ب��ث وأض �غ��اث أح �ل�ام‪ .‬ه �ن��اك دول‬ ‫اختارت السعادة ً‬ ‫بديال منها‪ .‬ثالثة ماليين إنسان على ‪ 700‬كلم‬ ‫ْ‬ ‫ّ‬ ‫مربع في سنغافورة يتمتعون بأعلى دخ��ل في العالم بعد نروج‬ ‫ونفطها‪ .‬أنا ال يمكن أن أنسى أن دبي التي عرفتها ً‬ ‫رمال وخورًا‬ ‫مائيًا ّ‬ ‫ملبدًا بالمراكب العتيقة صارت – من دون نفط – شيئًا من‬ ‫بهجات العمران والمدنية في العالم‪ ،‬فيما نحن نستعطي خيرات‬ ‫الصيف وفتات الخليج‪ .‬وكنت أفهم أن يهاجر شبابنا إلى أمنها‬ ‫وازدهارها‪ ،‬أما أن يحلم أطفالنا‪ ،‬منذ السادسة‪ ،‬باالنجذاب إليها‬ ‫تاركين صيف إهدن إلى ّ‬ ‫حر الخليج‪ .‬أما!‬ ‫أما الدول واألمم واألوطان فال تقوم إال إذا أحب الحاكم شعبه‪.‬‬ ‫هكذا قال لي مرة الشيخ محمد بن راشد‪ .‬أن يحب الشعب قائده‪،‬‬ ‫هذا يجب أن يتبع ال أن ُ‬ ‫يسبق‪ ،‬قال محمد بن راش��د‪ .‬أق��ول في‬ ‫نفسي وأنا أتأمل دبي التي عرفتها قبل ‪ 50‬عامًا‪ ،‬دائمًا أقول في‬ ‫نفسي‪ ،‬إذا كانت هذه مشاعري فكيف يمكن أن تكون مشاعر‬ ‫محمد بن راشد؟‬

‫كنعان "عطول‬ ‫معصب"!‬ ‫ّ‬

‫وامتأل لبنان‬ ‫بالالجئين!‬

‫تيار ‪ -‬قوات‬ ‫وشدا عمر‬

‫بدها "تفرح"‬ ‫بزوجها!‬

‫يحاور سعيد غريب‪ ،‬ضمن‬ ‫"مختصر مفيد"‪ ،‬عضو‬ ‫تكتل "التغيير واالصالح"‬ ‫النائب ابرهيم كنعان‬ ‫للحديث عن الرئاسة‬ ‫والشغور وأعمال مجلس‬ ‫النواب التشريعية‪ ،‬وعن قانون االنتخاب الذي تحدث عنه‬ ‫النائب ميشال عون‪ ،‬وعن موقف التكتل من المشاركة أو‬ ‫عدمها في جلسات مجلس الوزراء‪ .‬الموعد الليلة‪ ،‬الثامنة‬ ‫والنصف مساء عبر "أن بي أن"‪.‬‬

‫كيف يواجه لبنان أزمة‬ ‫الالجئين السوريين؟‬ ‫ما هي تداعيات‬ ‫اللجوء‪ ،‬وما الخطوات‬ ‫المفترض اتخاذها‬ ‫لمواجهته؟ وزير الشؤون‬ ‫االجتماعية رشيد درباس وسفيرة االتحاد األوروبي‬ ‫أنجلينا ايخهورست‪ ،‬يتناوالن واقع الالجئين وكيفية‬ ‫معالجة األزمة‪ .‬وفي الحلقة‪ ،‬اطاللة على مشروع "بلو غولد"‬ ‫للمياه‪ ،‬الى الرسالة التي أراد المواطن ميالد أبو ملهب‬ ‫ايصالها عبر ارتدائه حزامًا ناسفًا زائفًا‪".‬انترفيوز" مع بوال‬ ‫يعقوبيان‪ ،‬الليلة‪ ،‬الثامنة والنصف مساء عبر "المستقبل"‪.‬‬

‫هل شغور الرئاسة‬ ‫سببه االنقسام‬ ‫المسيحي؟ ما هي‬ ‫خطط "التيار الوطني‬ ‫الحر" و"القوات‬ ‫اللبنانية" للمرحلة‬ ‫المقبلة؟ الفراغ الرئاسي ما بين سعي ميشال عون‬ ‫ّ‬ ‫وترشح سمير جعجع‪ ،‬موضوع هذه الحلقة من برنامج‬ ‫"كلمة حرة" مع شدا عمر‪ ،‬وتستضيف فيها النائب عن‬ ‫كتلة "القوات اللبنانية" فادي كرم‪ ،‬والوزير السابق عن‬ ‫تكتل "التغيير واالصالح" ماريو عون‪ .‬تتابعونه‪ ،‬الليلة‪،‬‬ ‫التاسعة والنصف مساء عبر "تلفزيون لبنان"‪.‬‬

‫ّ‬ ‫ستيني‪ ،‬كريم‪،‬‬ ‫رجل‬ ‫أخالقه حسنة ويعرف‬ ‫كيف ّ‬ ‫يذوب قلوب‬ ‫النساء‪ ،‬هذا ما تقوله‬ ‫زوجة علي لكل سيدة‬ ‫أو آنسة ترغب بالزواج‬ ‫منه! امرأة تبحث عن عروس لزوجها‪ ،‬موضوع حلقة الليلة‬ ‫من "أحمر بالخط العريض" مع مالك مكتبي‪ ،‬التاسعة‬ ‫والنصف مساء عبر "أل بي سي"‪.‬‬

‫نتائج اللوتو اللبناني‬

‫‪20/ 39 – 33 – 21 – 18 – 14 – 13‬‬ ‫جرى مساء االثنين سحب اللوتو اللبناني الرقم ‪ 1199‬وهنا‬ ‫النتائج‪:‬‬ ‫ االرقام الرابحة‪ 39 - 33 - 21 - 18 - 14 - 13 :‬اإلضافي ‪20‬‬‫ المرتبة األولى (ستة ارقام متطابقة)‪ :‬عدد الشبكات‬‫الرابحة ال شيء‪.‬‬ ‫ المرتبة الثانية (خمسة ارق��ام ورق��م اض��اف��ي) قيمة‬‫الجائزة االجمالية ‪ 99٫790٫420‬ل‪ .‬ل‪ .‬عدد الشبكات‬ ‫الرابحة واحدة قيمة الجائزة ‪ 99٫790٫420‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ المرتبة الثالثة (خمسة ارقام متطابقة) قيمة الجائزة‬‫االجمالية ‪ 49٫622٫760‬ل‪ .‬ل‪ .‬عدد الشبكات الرابحة‬ ‫‪ 15‬قيمة الجائزة لكل شبكة ‪ 3٫308٫184‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ المرتبة الرابعة (اربعة ارق��ام متطابقة) قيمة الجائزة‬‫االجمالية ‪ 49٫622٫760‬ل‪ .‬ل‪ .‬عدد الشبكات الرابحة‬ ‫‪ 951‬قيمة الجائزة لكل شبكة ‪ 52٫180‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ المرتبة الخامسة (ثالثة ارقام متطابقة) قيمة الجائزة‬‫االجمالية ‪ 123٫512٫000‬ل‪ .‬ل‪ .‬عدد الشبكات الرابحة‬ ‫‪ ،15439‬قيمة الجائزة لكل شبكة ‪ 8000‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ ال�م�ب��ال��غ ال�م�ت��راك�م��ة ل�ل�ج��ائ��زة االول� ��ى وال�م�ن�ق��ول��ة ال��ى‬‫السحب المقبل ‪ 851٫721٫739‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ ال�م�ب��ال��غ ال�م�ت��راك�م��ة ل�ل�ج��ائ��زة ال�ث��ان�ي��ة وال�م�ن�ق��ول��ة ال��ى‬‫السحب المقبل ‪ :‬ال شيء‪.‬‬

‫نتائج زيد‬

‫‪24358‬‬

‫‬

‫جرى مساء االثنين سحب زيد الرقم ‪ 1199‬وهنا النتيجة‪:‬‬ ‫الرقم الرابح‪24358 :‬‬ ‫¶ الجائزة االولى ‪ 53٫475٫028 :‬ل‪ .‬ل‪.‬‬ ‫ الرقم الرابح‪24358 :‬‬‫ قيمة الجوائز االجمالية‪ 53٫475٫028 :‬ل‪ .‬ل‪.‬‬‫ عدد االوراق الرابحة ‪ :‬ورقتان‬‫ الجائزة االفرادية لكل ورقة ‪ 26٫737٫514 :‬ل‪ .‬ل‪.‬‬‫¶ االوراق التي تنتهي بالرقم‪4358 :‬‬ ‫ الجائزة االفرادية‪ 450٫000 :‬ل‪ .‬ل‪.‬‬‫¶ األوراق التي تنتهي بالرقم ‪358 :‬‬ ‫ الجائزة االفرادية ‪ 45٫000‬ل‪ .‬ل‪.‬‬‫¶ االوراق التي تنتهي بالرقم ‪58‬‬ ‫ الجائزة االفرادية‪ 4٫000 :‬ل‪ .‬ل‪.‬‬‫‪ -‬المبالغ المتراكمة للسحب المقبل ‪ 75٫000٫000‬ل‪ .‬ل‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫كلمة السر‬ ‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪10‬‬

‫‪11‬‬

‫‪12‬‬

‫‪1‬‬

‫م‬

‫ت‬

‫ك‬

‫و‬

‫ن‬

‫و‬

‫ا‬

‫هـ‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ء‬

‫ذ‬

‫ل‬

‫ك‬

‫ي‬

‫ا‬

‫م‬

‫د‬

‫ي‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ي‬

‫ك‬

‫و‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ى‬

‫م‬

‫ب‬

‫‪2‬‬

‫م‬

‫و‬

‫ا‬

‫خ‬

‫ت‬

‫م‬

‫ع‬

‫ل‬

‫ى‬

‫ا‬

‫و‬

‫ل‬

‫و‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ق‬

‫س‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ل‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ن‬

‫م‬

‫س‬

‫ا‬

‫س‬

‫ا‬

‫ط‬

‫‪4‬‬

‫م‬

‫ف‬

‫ج‬

‫ط‬

‫م‬

‫ن‬

‫ل‬

‫و‬

‫س‬

‫ك‬

‫و‬

‫م‬

‫ن‬

‫ي‬

‫خ‬

‫ك‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ش‬

‫ي‬

‫ء‬

‫ا‬

‫ى‬

‫ر‬

‫ل‬

‫ا‬

‫و‬

‫‪5‬‬

‫م‬

‫ا‬

‫ت‬

‫ا‬

‫و‬

‫م‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ك‬

‫ل‬

‫و‬

‫غ‬

‫ي‬

‫ر‬

‫و‬

‫‪3‬‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫إن لم تكونوا شيئا سوى أجساد فإن موقفي أمامكم وخطابي ّإياكم لن يكون سوى هراء كما لو كان ميت يخاطب أمواتا‪ .‬ولكن األمر‬ ‫على غير ذلك‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫طريقة الحل‬

‫‪7‬‬

‫الكلمة‬

‫ابحث عن كلمات هذا النص واشطبها في كل‬ ‫االتجاهات فتبقى لك عدة احرف تؤلف بالتالي‬ ‫كلمة السر‪.‬‬

‫‪8‬‬

‫عاصمة اوروبية‬

‫‪SUDOKU‬‬

‫‪9‬‬ ‫‪10‬‬ ‫‪11‬‬

‫قواعد اللعبة‬

‫‪12‬‬

‫أمامك شبكة من ‪ 81‬خانة‪ 9X9 ،‬مقسمة ‪9‬‬ ‫مربعات ‪ 3X3‬عليك ملء الخانات الفارغة بأرقام‬ ‫من ‪ 1‬الى ‪ 9‬مراعيًا عدم تكرار اي رقم في أي خط‬ ‫افقي وعمودي وداخل كل مربع‪.‬‬

‫‪ -1‬كتاب وضعه اب��ن رش��د ّرد فيه على الغزالي‪ -2 .‬عاصمة ايسلندا ‪ -‬ص��وت الرعد‪ -3 .‬الينوا ‪ -‬إيصال الخبر‪.‬‬ ‫وجوي ‪ -‬قمر مكتمل ‪ -‬نوطة‪ّ -5 .‬‬ ‫‪ -4‬فضائي ّ‬ ‫قاعدة‪ -6 .‬نهر في كازاخستان يصب في بحر قزوين‬ ‫ترحمهما ‪-‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫أفقيا ‪ -‬مواطن إحدى الدول األوروبية‪ -7 .‬أعان ‪ -‬يصير الجدي تيسا ‪ -‬غرز باإلبرة‪ -8 .‬والية أميركية ‪ -‬دخال السنة‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫المستمر على الشيء‪ -11 .‬شاعر لبناني زجلي راحل ‪ّ -‬رددا‪ -12 .‬خدع ‪ -‬رياضة‬ ‫‪ -9‬نوطة ‪ -‬اإلسراع‪ -10 .‬يقعد مع ‪-‬‬ ‫ركوب األمواج‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫فيلما‪ّ 2- .‬‬ ‫مغنية لبنانية مثلت في مسلسل رجل من الماضي‬ ‫‪ 1‬حكاية غرام من أساطير القرون الوسطى انتجت‬‫ اهل الزمن الواحد‪ 3- .‬مدينة فرنسية مركز جامعي‪ 4- .‬مدينة إيطالية ‪ -‬نازع الريش‪ّ 5- .‬‬‫تقدم له مأوى ‪ -‬عملة‬ ‫ً‬ ‫عموديا آسيوية ‪ -‬عمل وجه‪ 6- .‬قاال أف من كرب أو ضجر ‪ -‬هدف ومراد ‪ -‬نصف ليلة‪ 7- .‬خاصتي ‪ -‬خالق ‪ -‬البر (مبعثرة)‪.‬‬ ‫‪ 8‬توشك ‪ -‬خرج القوم متتابعين‪ 9- .‬عاصمة اوروبية ‪ -‬ضد سقاءكم‪ 10- .‬أرشد ‪ -‬مضيق في بريطانيا يصل‬‫األطلسي ببحر إيرلندا‪ 11- .‬رئيس حكومة لبناني سابق‪ 12- .‬عاصمة اميركية‪.‬‬

‫حل الشبكة السابقة‬

‫‪ -1‬راهبات معلوال‪ -2 .‬أسونسيون ‪ -‬ويح‪ّ -3 .‬‬ ‫هيا ‪ -‬تنافروا‪ -4 .‬باناياكابولو‪ -5 .‬ا‪ .‬ا ‪ -‬راتبها ‪ -‬لي‪ -6 .‬تلب ‪ -‬اري ‪ -‬هتكي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫المسهل‪ -10 .‬حايتهما ‪ -‬سيام‪ -11 .‬نمرود داغ‪ّ -12 .‬تم ‪ -‬أتراب ‪ّ -‬‬ ‫هبت‪.‬‬ ‫أفقيا ‪ -7‬أصولهن ‪ -‬بأس‪ -8 .‬لغمت ‪ -‬رعد ‪ -‬تبغ‪ -9 .‬مرداد ‪-‬‬ ‫ّ‬ ‫المحبة‪ -2 ً .‬آسيا الصغرى‪ -3 .‬هوان ‪ -‬بومدين‪ -4 .‬بن ‪ -‬آر لتأتما‪ -5 .‬استياءه ‪ -‬دهرت‪ -6 .‬تيناترنر ‪ -‬مور‪.‬‬ ‫‪ -1‬راهبات‬ ‫عموديا ‪ -7‬مواكبي ‪ -‬عائدا‪ -8 .‬عنفاه ‪ -‬بدل ‪ -‬دب‪ّ -9 .‬رباها ‪ّ -‬‬ ‫ً‬ ‫مسا‪ -10 .‬و‪ .‬و‪ .‬و‪ .‬و ‪ -‬تستسيغه‪ -11 .‬لياليك ‪ -‬بها‪ -12 .‬أح ‪ -‬وليد‬ ‫غلمية‪.‬‬

‫حل سودوكو رقم ‪2498‬‬ ‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪9‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬

‫‪9‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪9‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪9‬‬

‫‪1‬‬

‫‪7‬‬

‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪9‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‪Bad Neighbors‬‬

‫(أب � ��راج‪ ،‬ط��راب �ل��س‪ ،ABC ،‬ضبية‪،‬‬ ‫كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪ ،‬صيدا‪،‬‬ ‫ڤ��وك��س‪ ،‬س�ي�ن�م��ا س�ي�ت��ي (أس� ��واق‬ ‫ب � �ي � ��روت وال � � � � � � ��دورة)‪ ،‬س ��ودي� �ك ��و‪،‬‬ ‫إسپاس‪ ،‬غاالكسي‪ ،‬ستارغيت)‬ ‫‪( The Bag Man‬س �ي �ن �م��ا‬ ‫سيتي (أس ��واق ب�ي��روت وال� ��دورة)‪،‬‬

‫دون‪ ،‬سوديكو‪ ،‬غاالكسي‪ ،‬سيني‬ ‫م� � ��ول‪ ،‬أب� � � ��راج‪ ،‬ط ��راب� �ل ��س‪،ABC ،‬‬ ‫ضبية‪ ،‬كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪،‬‬ ‫صيدا)‬ ‫‪( Godzilla‬أب� � � ��راج‪ ،‬ط��راب �ل��س‪،‬‬ ‫‪ ،ABC‬ض �ب �ي��ة‪ ،‬ك ��ون� �ك ��ورد‪ ،‬الس‬ ‫ساليناس‪ ،‬صيدا‪ ،‬ڤوكس‪ ،‬سينما‬ ‫سيتي (أس ��واق ب�ي��روت وال� ��دورة)‪،‬‬

‫دون‪ ،‬س� � ��ودي � � �ك� � ��و‪ ،‬إس � � �پ� � ��اس‪،‬‬ ‫غاالكسي‪ ،‬سيني مول‪ ،‬ستارغيت)‬ ‫‪Grace of Monaco‬‬

‫(أب � ��راج‪ ،‬ط��راب �ل��س‪ ،ABC ،‬ضبية‪،‬‬ ‫كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪ ،‬صيدا‪،‬‬ ‫ڤ��وك��س‪ ،‬س�ي�ن�م��ا س�ي�ت��ي (أس� ��واق‬ ‫بيروت وال��دورة)‪ ،‬دون‪ ،‬سوديكو‪،‬‬ ‫إس�پ��اس‪ ،‬غاالكسي‪ ،‬سيني م��ول‪،‬‬

‫ستارغيت)‬ ‫‪Legends od Oz:‬‬ ‫‪Dorothy’s Return‬‬ ‫(س �ي �ن �م��ا س �ي �ت��ي (أس � � ��واق ب �ي��روت‬ ‫وال� � � � � � � � � � ��دورة)‪ ،‬دون‪ ،‬إس � � �پ � ��اس‪،‬‬ ‫غ��االك �س��ي‪ ،‬س �ي �ن��ي م � ��ول‪،ABC ،‬‬ ‫ضبية‪ ،‬كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪،‬‬ ‫صيدا‪ ،‬ڤوكس)‬

‫‪Red Sky‬‬ ‫(س �ي �ن �م��ا س �ي �ت��ي (أس � � ��واق ب �ي��روت‬ ‫وال� � � � � � � � � � ��دورة)‪ ،‬دون‪ ،‬إس � � �پ � ��اس‪،‬‬ ‫غ��االك �س��ي‪ ،‬س �ي �ن��ي م � ��ول‪،ABC ،‬‬ ‫ضبية‪ ،‬كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪،‬‬

‫بون‬

‫‪9‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬ ‫‪9‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8 2‬‬ ‫‪5 3‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪5 4‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬

‫مستويات اللعبة‬

‫تطرح هذه اللعبة على مستويات ثالثة هي‪ :‬سهل‪ ،‬متوسط وصعب‪.‬‬ ‫يحدد كل مستوى وفقًا لعدد االرقام التي نضعها مسبقًا في خاناتها‬ ‫ووفقًا النتظامها داخل هذه الخانات‪.‬‬

‫دليل السينما‬ ‫‪( Oculus‬سينما سيتي (أس��واق‬ ‫ب � �ي� ��روت وال � � � � � ��دورة)‪ ،‬س �ت��ارغ �ي��ت‪،‬‬ ‫ڤوكس‪ ،ABC ،‬ضبية)‬

‫حل الشبكة السابقة‬

‫‪© Puzzles by Pappocom‬‬

‫رقم ‪ - 2499‬مستوى سهل‬

‫الفلكي‬ ‫‪www.carmenchammas.tv‬‬ ‫الحمل (‪ 21‬آذار – ‪ 20‬نيسان)‬

‫ُ‬ ‫تكون المعا في الحوار‬ ‫والمفاوضات واإلمتحانات‪.‬‬ ‫إنها مرحلة تواصل دائم‪.‬‬ ‫إقتنص الفرصة إلعالن‬ ‫رأيك وللحصول على موقع معين‪ُ .‬‬ ‫تفاعل‬ ‫مع المسؤولين‪.‬‬ ‫الثور (‪ 21‬نيسان – ‪ 20‬ايار)‬ ‫ال ترض التعامل مع‬ ‫المبهمات والمجهول‪.‬‬ ‫أطلب الوضوح والسيما‬ ‫التفاصيل‪ .‬ساوم وفاوض‬ ‫السترداد حقوقك‪ .‬أنت بحاجة الى كل‬ ‫التعاطف والتضامن‪.‬‬ ‫الجوزاء (‪ 21‬ايار – ‪ 20‬حزيران)‬ ‫ّ‬ ‫تتحمس إلدخال تغيير‬ ‫ّ‬ ‫اليومي‬ ‫على روتينك‬ ‫ً‬ ‫وخاصة خالل الفترة‬ ‫القادمة‪ .‬كثف جدول‬ ‫نشاطاتك حتى لو كلفك األمر العمل‬ ‫لساعات إضافية‪.‬‬ ‫السرطان (‪ 21‬حزيران – ‪ 20‬تموز)‬ ‫إحذر من الفشل والتأخير‬ ‫والخسائر في الفترة الفارغة‬ ‫والخالية‪ .‬تتأخر أعمالك‬ ‫إحم‬ ‫اليوم وتخيب آمالك‪ِ .‬‬ ‫استقرارك المعنوي‪ .‬إنتبه لوضعك المعنوي‬ ‫والصحي فقد تقع ضحية اإلحباط أو المرض‪.‬‬ ‫االسد (‪ 21‬تموز – ‪ 21‬آب)‬ ‫إنها فترة مميزة للتحالف‬ ‫وللتعاون وللمشاركة‬ ‫ّ‬ ‫الفعلية‪ .‬إقتنص الفرصة‬ ‫إلعالن رأيك وللحصول‬ ‫على موقع معين‪ُ .‬‬ ‫تفاعل مع المسؤولين‪.‬‬ ‫الوقت مناسب‪.‬‬

‫متابعة‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫مع كارمن شماس‬

‫صيدا‪ ،‬أبراج‪ ،‬طرابلس)‬ ‫‪X-Men: Days of Future Past‬‬ ‫(س �ي �ن �م��ا س �ي �ت��ي (أس � � ��واق ب �ي��روت‬ ‫وال � � � � � � � � ��دورة)‪ ،‬دون‪ ،‬س� ��ودي � �ك� ��و‪،‬‬ ‫إس� � � �پ � � ��اس‪ ،‬غ � ��االك� � �س � ��ي‪ ،‬س �ي �ن��ي‬ ‫م ��ول‪ ،‬س �ت��ارغ �ي��ت‪ ،ABC ،‬ضبية‪،‬‬ ‫كونكورد‪ ،‬الس ساليناس‪ ،‬صيدا‪،‬‬ ‫أبراج‪ ،‬طرابلس‪ ،‬ڤوكس)‬

‫العذراء (‪ 22‬آب – ‪ 22‬ايلول)‬ ‫ّ‬ ‫تتصلت عليك األضواء‬ ‫وتخضع لعدة تجارب‬ ‫مهمة فال تضعف وال‬ ‫تجازف بسمعتك بل‬ ‫ُ‬ ‫ِّ‬ ‫قم بواجباتك على أحسن ما يمكن وقدم‬ ‫أفضل المستطاع‪.‬‬ ‫الميزان (‪ 23‬ايلول – ‪ 22‬ت‪)1‬‬ ‫تلتقي بوجوه وآراء‬ ‫وثقافات مختلفة‪ .‬أجواء‬ ‫لطيفة تحيط بحياتك‬ ‫وهذا جميل‪ِّ .‬‬ ‫عزز العالقات‬ ‫اإلجتماعية والعائلية فالفترة مثمرة على‬ ‫جميع األصعدة‪.‬‬ ‫العقرب (‪ 23‬ت‪ 22 – 1‬ت‪)2‬‬ ‫ال يناسبك إطالة الخالف‬ ‫والزعل‪ .‬سارع في تقريب‬ ‫وجهات النظر‪ .‬باستطاعتك‬ ‫إدارة المفاوضات بشكل‬ ‫جيد ولبق‪ .‬قد تناقش موضوع إرث أو مال‪.‬‬

‫القوس‬

‫(‪ 23‬ت‪ 20 – 2‬ك‪)1‬‬

‫ال تنفعل وحاول اإلضاءة‬ ‫على اإليجابيات‪ .‬لن‬ ‫ينفعك التوتر وال‬ ‫الجدال‪ .‬عالج كل‬ ‫التطورات بموضوعية وأعصاب باردة‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫تتسرع في اتخاذ القرارات‪.‬‬ ‫ال‬ ‫الجدي (‪ 21‬ك‪ 19 – 1‬ك‪)2‬‬

‫ال تسمح للواجبات بالتزامن‬ ‫وال بالتراكم‪ .‬كن أكثر‬ ‫تنظيمًا وأحسن إدارة‪.‬‬ ‫تجنب إثارة العداوات‬ ‫وإهمال وضعك الصحي‪ .‬خذ قسطًا من‬ ‫الراحة واهدأ‪ .‬كن عند حسن ً‬ ‫الظن‪.‬‬ ‫الدلو (‪ 20‬ك‪ 18 – 2‬شباط)‬

‫تصبح األجواء أكثر‬ ‫سهولة‪ .‬قد تظهر لقاءات‬ ‫طارئة مع اإلخوة‪ِّ .‬‬ ‫قدم‬ ‫لهم المساعدة والدعم‬ ‫الالزمين‪ .‬فترة مناسبة لإلعتذار أو للقيام‬ ‫ّ‬ ‫بخطوة تتطلب ُجرأة وحماسة منك‪.‬‬

‫الحوت (‪ 91‬شباط – ‪ 02‬آذار)‬

‫ال تبخل على العائلة‬ ‫بالعطف والنصائح‪.‬‬ ‫كما إنها فترة مناسبة‬ ‫لإلرتباط‪ .‬تبدو حازمًا‬ ‫في المفاوضات ومسائل التنازالت‪ .‬ثقتك‬ ‫بالنفس عالية‪ .‬تشجع!‬

‫ارقام هاتف الصاالت‬

‫الرقم الموحد لصاالت أمپير ‪1269‬‬

‫سينما سيتي (الدورة) ‪01/899993‬‬

‫سيتي كومبلكس ‪ -‬طرابلس ‪06/442471‬‬

‫إسپاس ‪09/212516‬‬

‫أمپير لي دون ‪01/792123‬‬

‫پالنيت ‪ -‬طرابلس ‪06/442471‬‬

‫غراند ‪ ABC‬أشرفية ‪01/209109‬‬

‫پالنيت ابراج ‪01/292192‬‬

‫غراند كونكورد ‪01/738439‬‬

‫غراند صيدا ‪07/326126‬‬

‫غراند ‪ ABC‬ضبيه ‪04/444650‬‬

‫سيني مول ضبية ‪04/444299‬‬

‫غراند الس ساليناس ‪ -‬أنفه ‪06/540970‬‬

‫ستارغيت ‪ -‬زحلة ‪08/813901‬‬

‫متروبوليس ‪01/204080‬‬

‫أمپير سوديكو ‪01/616707‬‬

‫‪01/285582 Vox Cinemas‬‬

‫غاالكسي ‪01/544051‬‬

‫سينما سيتي ‪ -‬أسواق بيروت ‪01/995195‬‬


‫‪20‬‬

‫مبوب‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫كل ‪ 4‬أسطـر ‪ 20.000‬ليـرة لبنـانية‬

‫وظائف‬ ‫وظائف‪-‬مطلوب‬

‫‪We are looking for a‬‬ ‫‪dynamic Sales Rep., min.‬‬ ‫‪2 years of Exp., holding a BS‬‬ ‫‪in Biology / Chemistry with‬‬ ‫‪MS. Pls. send your CV to:‬‬ ‫‪office@geno-med.com‬‬ ‫ش � ��رك � ��ة أدوي � � � � ��ة ت� �ط� �ل ��ب ص �ي��دل �ي��ا‬ ‫م �ت �خ��رج��ا ح��دي �ث��ا‪ .‬ال �ل �غ��ات ال �ع��رب �ي��ة‪،‬‬ ‫ال �ف��رن �س �ي��ة واالن �ك �ل �ي��زي��ة ض ��روري ��ة‪.‬‬ ‫ب‪.‬أ ‪rba@dm.net.lb‬‬

‫مطلوب‬

‫‪A Leading Aluminum Con‬‬‫‪tracting Company is looking‬‬ ‫– ‪for: Procurement Officer‬‬ ‫‪Logistic Officer /Academic‬‬ ‫‪Degree, 2-3 yrs. exp. Email:‬‬ ‫‪recruitment.leb@hotmail.com‬‬

‫‪Experienced part-time WEB‬‬ ‫‪DEVELOPER under asp.net.‬‬ ‫‪Email: sales@idrel.com.lb‬‬ ‫‪Group Plus is looking for‬‬ ‫‪a presentable person with‬‬ ‫‪around 5 years’ experience‬‬ ‫‪in media and advertising‬‬ ‫‪sales. If you fit the‬‬ ‫‪requirements, please Email‬‬ ‫‪your updated resume to:‬‬ ‫‪careers@plusholding.com‬‬ ‫‪Junior accountant specia‬‬‫‪lized‬‬ ‫‪in‬‬ ‫‪construction‬‬ ‫‪and‬‬ ‫‪contracting‬‬ ‫‪Tel/‬‬ ‫‪Fax: 04/533520 - email:‬‬ ‫‪rania.nawar@casaproperties.net‬‬ ‫‪Needed for a construction‬‬ ‫‪Co-Antelias, accountant,‬‬ ‫‪min. 3 years experience.‬‬ ‫‪Please send email to:‬‬

‫عقارات‬ ‫ععقارات للبيع‬ ‫للبيع‬

‫‪A2171, Unesco, 287 SQM,‬‬ ‫‪4 Bedrooms, 2 Parking,‬‬ ‫‪1,250,000$. Tel: 01/992993‬‬ ‫‪Ultimate Brokerage‬‬ ‫‪A2382, Jnah, 300 SQM,‬‬ ‫‪3 Bedrooms, 2 Parking,‬‬ ‫‪825,000$. Tel: 01992993‬‬ ‫‪Ultimate Brokerage‬‬ ‫‪A3166, Clemenceau, 276‬‬ ‫‪SQM, 4 Bedrooms, 2 P.,‬‬ ‫‪1,200,000$. Tel: 01/992993‬‬ ‫‪Ultimate Brokerage‬‬ ‫‪A3476,‬‬ ‫‪Manara,‬‬ ‫‪240‬‬ ‫‪SQM, 3 bedrooms, 2 P.,‬‬ ‫‪1,800,000$. Tel: 01/992993‬‬ ‫‪Ultimate Brokerage‬‬ ‫‪A5379, Ramlet el-Bayda,‬‬ ‫‪411 SQM, 4 bedrooms,‬‬ ‫‪2 P., 1,850,000$. Ultimate‬‬ ‫‪Brokerage. Tel: 01/992993‬‬ ‫‪Rmeil, appt de luxe 85m2‬‬ ‫‪et 125m2 en cours de‬‬ ‫‪construction, 1 et 2 c. à c.,‬‬ ‫‪2 ascenseurs, 1 parking,‬‬ ‫‪cave, vue sur mer et‬‬ ‫‪montagne. Tel.: 03/318917‬‬ ‫‪www.groupacra.com‬‬ ‫‪Haret Sakher, office usage,‬‬ ‫‪170m2, 2nd floor, 3 rooms,‬‬ ‫‪2 bathrooms, central‬‬ ‫‪heating, parking spot,‬‬ ‫‪230,000$. Tel: 71/180096‬‬

‫‪info@kfouryengineering.com‬‬

‫‪Needed Graphic designers:‬‬ ‫‪Bachelor degree, exp:‬‬ ‫& ‪3 yrs., min., create‬‬ ‫‪design materials part‬‬ ‫& ‪time, for advertising‬‬ ‫‪social media, Photoshop,‬‬ ‫‪flash, illustrator. CV to:‬‬ ‫‪kar.humanresources@gmail.com‬‬

‫‪We are hiring for an‬‬ ‫‪infrastructure‬‬ ‫‪company:‬‬ ‫‪Project Manager/ Cost‬‬ ‫‪Controller/‬‬ ‫‪Quantity‬‬ ‫‪Surveyor/ Cost Estimator/‬‬ ‫‪QA/QC Engineer/ Proposal‬‬ ‫‪Leader/ PMV Engineer‬‬ ‫‪and admin. T: 01/704424‬‬ ‫‪hr@greenlanduae.com‬‬

‫‪Super deluxe chalet 372m2‬‬ ‫‪located in the prestigious‬‬ ‫‪resort in the North of‬‬ ‫‪Lebanon full sea view,‬‬ ‫‪panoramic view 2,000,000$‬‬ ‫‪JSK Real Estate. T: 09/621620‬‬ ‫ع �ق��ار ف ��ي األرز‪ ،‬م �س��اح� اّ�ة ‪708‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫ط ��ري ��ق ع� � ��ام‪ ،‬م �ن �ظ��ر خ� �ّل���ب‪ ،‬ص��ال��ح‬ ‫ل�ب�ن��اء ش��ال�ي��ه ط��اب �ق��ان‪$200,000 ،‬‬ ‫‪ great investment‬ال�ت�ل�ف��ون‪:‬‬ ‫‪71/545785‬‬ ‫للبيع شقة ف��ي الرميلة‪ ،‬مطلة على‬ ‫ال�ب�ح��ر‪ 3 ،‬ن ��وم‪ ،‬ص��ال��ون وس �ف��رة‪ ،‬مع‬ ‫سند تمليك‪ .‬التلفون‪76/170175 :‬‬ ‫اليرزة شقة سوبر دولوكس ‪400‬م‪.‬م‬ ‫‪200 +‬م‪.‬م تراس‪ 4 ،‬نوم‪ 3 ،‬ماستر‪،‬‬ ‫‪ 3‬ص ��ال ��ون‪ ،‬س� �ف ��رة‪ ،‬ب �ل �ك��ون ك�ب�ي��ر‪،‬‬ ‫‪ ،BBQ‬شومينيه‪ 4 ،‬مواقف‪ ،‬كاف‪،‬‬ ‫‪ .$1,350,000‬التلفون‪03/300380 :‬‬ ‫ب��رازي �ل �ي��ا‪ ،‬ق ��رب اوت �ي��ل ك��وم �ف��ورت‪،‬‬ ‫ش�ق��ة ‪200‬م‪.‬م‪ 3 ،‬غ ��رف‪ ،‬ص��ال��ون��ان‪،‬‬ ‫‪ 4‬حمامات‪ ،‬ش��وف��اج‪ ،A/C ،‬موقف‪،‬‬ ‫‪ .$425000‬ت‪03/611043 :‬‬ ‫شقة في بناء جديد‪ ،‬الحازمية نيو مار‬ ‫تقال‪ ،‬سوبر دولوكس مساحة ‪175‬م‪.‬م‬ ‫ج��اه��زة للتسليم‪ ،‬طابق ث��ان‪ 3 ،‬نوم‬ ‫م ��ع م��اس �ت��ر‪ ،‬غ ��رف ��ة خ� ��ادم� ��ة‪ ،‬م��وق��ف‬ ‫تحت األرض م��ع ك��اف‪ ،‬منظر خالب‬ ‫ع �ل��ى ال� �ج� �ب ��ل‪ ،‬ب �س �ع��ر ‪$394,000‬‬ ‫‪www.prideinvests.com‬‬ ‫ت‪05/957357 - 03/526671 :‬‬ ‫شقة للبيع المنصورية‪ ،‬دوبلكس‪،‬‬ ‫دولوكس‪270 ،‬م‪.‬م ‪ +‬تراس ‪70‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫يطل على قناطر زبيدة‪ ،‬موقفان ‪+‬‬ ‫كاف‪ .‬التلفون‪03/874168 :‬‬ ‫ل� �ل� �ب� �ي ��ع دوب � �ل � �ك� ��س ‪274‬م‪.‬م ف��ي‬ ‫المنصورية مع كاف‪ ،‬موقفان سيارة‪،‬‬ ‫وش� ��وف� ��اج‪ ،‬ب �ن ��اء ج ��دي ��د‪ .‬ال �ت �ل �ف��ون‪:‬‬ ‫‪03/244227 - 03/244244‬‬ ‫للبيع شقة ‪147‬م‪.‬م مع ك��اف موقف‬ ‫سيارة‪ ،‬وشوفاج بناء جديد‪ .‬التلفون‪:‬‬ ‫‪03/244227 - 03/244244‬‬ ‫رأس النبع‪ ،‬سوبر دولوكس‪170 ،‬م‪.‬م‬ ‫‪ 3‬نوم‪ ،‬سعر مغر‪ ،‬بناء جديد‪ ،‬بدون‬ ‫وسيط‪ .‬التلفون‪76/057151 :‬‬

‫كل سطـر إضـافي ‪ 5.500‬ليـرة لبنـانية‬

‫ش �ق ��ة ‪360‬م‪.‬م ال ��رم� �ل ��ة ال �ب �ي �ض��اء‪،‬‬ ‫م�ط�ل��ة ع�ل��ى ال �ب �ح��ر‪ 4 ،‬ن ��وم‪ ،‬خ��ادم��ة‪،‬‬ ‫‪ 3‬صالونات وسفرة‪ ،‬موقف عدد ‪،2‬‬ ‫التلفون‪70/801012 :‬‬ ‫ش � �ق� ��ة ج� � ��دي� � ��دة ف� �خ� �م ��ة ف� � ��ي ف� ��رن‬ ‫ال �ش �ب��اك‪ ،‬ق ��رب ‪ Big Sale‬م��وق��ف‪،‬‬ ‫‪165‬م‪.‬م‪ 310 ،‬آالف دوالر‪ .‬لالتصال‪:‬‬ ‫‪03/091218 - 71/309310‬‬ ‫ل �ل �ب �ي��ع ص ��ال ��ة ع� ��رض ‪440‬م‪.‬م ب �ن��اء‬ ‫ج��دي��د‪ .‬ال �ت �ل �ف��ون‪- 03/244244 :‬‬ ‫‪03/244227‬‬ ‫فرن الشباك قرب شركة الفا ‪175‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫‪ 2‬م ��وق ��ف س � �ي� ��ارة‪ 3 ،‬ن� � ��وم‪ ،‬س��وب��ر‬ ‫دول ��وك ��س س �ع��ر م �غ��ر‪ ،‬ب �ن��اء ج��دي��د‪،‬‬ ‫بدون وسيط‪ .‬ت‪76/057151 :‬‬ ‫ح� � � ��ارة ص � �خ� ��ر‪600 ،‬م‪Duplex ،‬‬ ‫‪ ،Penthouse‬ط تاسع‪ 5 ،‬مواقف‪،‬‬ ‫‪ 7‬ن ��وم‪ 7 ،‬ح �م��ام��ات‪ 4 ،‬ص��ال��ون‪6 ،‬‬ ‫ب� �ل� �ك ��ون‪ 2 ،‬ت � � ��راس‪ ،‬م �ط �ب��خ ك �ب �ي��ر‪.‬‬ ‫التلفون‪03/633595 :‬‬ ‫طبرجا بيتش‪ ،‬للبيع شاليه مفروشة‬ ‫ف �خ �م��ة ج � ��دا ‪ ،‬ب �ن �غ ��ال ��و‪ .‬ل�ل�ات �ص ��ال‪:‬‬ ‫‪03/713555 - 09/646888‬‬ ‫قرية الكفور‪ ،‬كسروان ‪ ،‬فيال ‪485‬م‪.‬م‬ ‫ع �ل��ى ارض م �س��اح �ت �ه��ا ‪4890‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫ع��ام��ل اإلستثمار ‪ .20/40‬التلفون‪:‬‬ ‫‪03/312322‬‬ ‫ل�ل�ب�ي��ع ف��ي ال�ك�س�ل�ي��ك ش��ال�ي��ه م�ج��دد‬ ‫‪55‬م‪.‬م‪ ،‬غ��رف��ة ن ��وم‪ ،‬م�ط�ب��خ‪ ،‬ص��ال��ون‬ ‫‪ .$300,000‬التلفون‪09/916816 :‬‬ ‫‪www.sodeco-gestion.com‬‬ ‫‪For sale 5150m land, near‬‬ ‫‪Meshref, Panoramic View,‬‬ ‫‪Zone 30/50, main road,‬‬ ‫‪excellent opportunity. Tel:‬‬ ‫‪76/495560‬‬ ‫ً‬ ‫ش�ق��ة ف�خ�م��ة ل�ل�ب�ي��ع ب�س�ع��ر م�غ��ر ج��دا‬ ‫‪250‬م‪.‬م‪ ،‬ط‪ 4 .‬قيد االنشاء االشرفية‬ ‫قرب مستشفى رزق‪ 3 ،‬نوم‪ ،‬صالون‪،‬‬ ‫س �ف��رة‪ ،‬ح �م��ام ض �ي��وف‪ ،‬م��وق��ف‪ ،‬غ‪.‬‬ ‫خ��ادم��ة‪ .‬االت �ص��ال‪- 70/669950 :‬‬ ‫‪01/842882‬‬

‫ارض للبيع في المتن الشمالي زوق‬ ‫ال� �خ ��راب ‪15000‬م‪.‬م م�ن�ظ��ر خ�ل�اب‪.‬‬ ‫التلفون‪76/800400 :‬‬ ‫ارض للبيع منطقة المتن الشمالي‬ ‫ب �س �ك �ن �ت��ا ال� �م� �م� �ب ��وخ ‪26000‬م‪.‬م‬ ‫اس� �ت� �ث� �م ��ار ‪ 40/15‬م �ن �ظ��ر خ�ل��اب‪.‬‬ ‫التلفون‪76/800400 :‬‬ ‫ل�ل�ب�ي��ع ارض ال ��دك ��وان ��ة‪ ،‬ط �ل �ع��ة نيو‬ ‫روض��ة‪2180 ،‬م‪.‬م‪ ،‬استثمار ‪.%50‬‬ ‫التلفون‪01/217700 :‬‬ ‫ال�ل�ق�ل��وق‪ ،‬فيال تريبلكس ‪400‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫ع �ل��ى أرض ‪3300‬م‪.‬م م ��ع ح��دي�ق��ة‬ ‫أش� ًج��ار مثمرة‪ ،‬م��وق��ع مميز‪ ،‬كاشفة‬ ‫جدا‪ ،‬سعر مغر‪ .‬ت‪70/484801 :‬‬ ‫ارض للبيع ف�ت�ق��ا‪ ،‬ك �س��روان‪ ،‬ضمن‬ ‫مشروع سكني‪1000 ،90/30 ،‬م‪.‬م‪.‬‬ ‫ت‪03/765566 - 09/740245 :‬‬ ‫ارض للبيع ‪ 1200‬متر‪ ،‬سهيلة‪ ،‬لها‬ ‫ط��ري��ق خ��اص��ة وم�ط�ل��ة ص��ال�ح��ة لبناء‬ ‫فيال‪ .‬التلفون‪71/496030 :‬‬

‫عقارات‬ ‫عقارات لاليجار‬ ‫لإليجار‬

‫م �ط �ع ��م م �ج �ه ��ز ل�ل�اس� �ت� �ث� �م ��ار‪ ،‬ف �ق��را‬ ‫كفردبيان مساحة ‪2,500‬م‪.‬م‪ .‬موقع‬ ‫مميز‪ ،‬سعر مغر‪ .‬لالستعالم االتصال‬ ‫على‪71/629150 :‬‬ ‫مكتب لاليجار‪ ،‬غزير الطريق العام مع‬ ‫أو بدون فرش‪ .‬ت‪76/887790 :‬‬ ‫ل�لاي �ج��ار ش �ق��ة ف ��ي ان �ط �ل �ي��اس‪ ،‬حي‬ ‫راق‪ 2 ،‬ن��وم‪ ،‬صالون‪،‬‬ ‫سكني‪ ،‬ش��ارع ٍ‬ ‫س �ف ��رة‪ ،‬ب��ارك �ي��ه‪ ،‬م �ك �ي��ف‪ ،‬ش��وف��اج‪،‬‬ ‫موقف‪ .‬التلفون‪03/302600 :‬‬ ‫ل�لاي�ج��ار ش�ق��ة ف��ي س��ن ال�ف�ي��ل‪ ،‬اول‬ ‫ش� � ��ارع ال � �غ � ��زال‪ 2 ،‬ن � ��وم وت��واب �ع �ه��ا‪،‬‬ ‫‪ $7000‬سنويا‪ .‬ت‪03/765566 :‬‬ ‫استوديو‪ ،‬شارع الجميزة نوم وصالون‬ ‫ومطبخ وح� ًم��ام وش��رف�ت��ان‪$9000 ،‬‬ ‫الدفع سنويا‪Ascot: 01/320000 .‬‬

‫رأس ب �ي ��روت ش �ق��ة م �م �ي��زة ل�لاي�ج��ار‬ ‫‪ 3‬ن��وم صالون وسفرة غرفة جلوس‬ ‫ومنتفعاتها‪ .‬التلفون‪71/434424 :‬‬ ‫شقة مفروشة لاليجار ‪ 3‬غ��رف نوم‪،‬‬ ‫صالون وسفرة‪ 3 ،‬حمامات‪ ،‬الطابق‬ ‫ال��راب��ع‪ ،‬منطقة البطركية‪ .‬التلفون‪:‬‬ ‫‪70/913452‬‬ ‫ل�لاي �ج��ار ش�ق��ة ف��ي األش��رف �ي��ة‪ ،‬ق��رب‬ ‫ساسين‪ ،‬تجاه بنك بيبلوس‪ ،‬جديدة‬ ‫ط‪157 ،3‬م‪.‬م‪ .‬ت‪03/317753 :‬‬ ‫ل�لاي�ج��ار ف��ي ال �ح �م��راء ش�ق��ة مفروشة‬ ‫‪80‬م‪.‬م‪ ،‬غرفتا نوم ‪ $14400‬بالسنة‬ ‫‪www.sodeco-gestion.com‬‬ ‫التلفون‪01/374666 :‬‬ ‫ل�ل�اي� �ج ��ار ق� �ص ��ر‪ ،‬ب � �ح � �م� ��دون‪ ،‬س��وب��ر‬ ‫دول ��وك ��س‪ 9 ،‬ن ��وم‪ ،‬م�س�ب��ح‪ ،‬س��ون��ا‪،‬‬ ‫س�ي�ن�م��ا‪ .‬ل�لاس�ت�ف�س��ار االت �ص��ال على‬ ‫‪71/144338 - 71/888985‬‬ ‫ارض ل�لاي �ج��ار‪ ،‬م�ن�ط�ق��ة ح ��االت نهر‬ ‫ابراهيم الصناعية مساحة ‪7000‬م‪.‬م‬ ‫تتضمن ‪ 4‬هنغارات‪ .‬ت ‪76/887790‬‬ ‫ش ��ال� �ي ��ه ل�ل�اي� �ج ��ار ‪ Samaya‬ط‪،1‬‬ ‫‪ ،Bloc F‬مفروشة‪ ،‬مطلة على البحر‪.‬‬ ‫التلفون‪03/349476 :‬‬ ‫ش��ال �ي��ه ل�ل�اي �ج��ار م �ف��روش��ة ‪Bloc C‬‬ ‫طبرجا بيتش‪ .‬ت‪03/252537 :‬‬ ‫ل� �ل ��اي� � � �ج � � ��ار ش� � ��ال � � �ي� � ��ه م � � � ��ع غ� � � � � ��ازون‬ ‫(‪ )bungalow‬ف ��ي م�ج�م��ع ط�ب��رج��ا‬ ‫بيش‪ ،‬مفروش‪ ،‬حالة ممتازة‪ ،‬مساحة‬ ‫‪65‬م‪.‬م‪ ،‬غ��رف��ة ن��وم وص��ال��ون ومطبخ‬ ‫وحمام‪ .‬لالتصال‪03/761023 :‬‬ ‫ل�لاي�ج��ار ‪ Cabine‬مميز ‪ +‬دوش ‪5‬‬ ‫اش �خ��اص ‪ ،Portemilio‬ال�م��وس��م‬ ‫‪ .$2000‬التلفون‪03/666455 :‬‬ ‫لاليجار شاليه الرمال مفروشة ‪67‬م‬ ‫‪ 2‬ط اول مطلة بحرا وعلى ال�غ��ازون‪.‬‬ ‫التلفون‪03/297178 :‬‬ ‫لاليجار‬ ‫عقارات‬ ‫للبيعاواولإليجار‬ ‫للبيع‬ ‫ش � �ق� ��ة ل� �ل� �ب� �ي ��ع او ل �ل��اي� � �ج � ��ار خ �ل��ف‬ ‫مستشفى اوتيل ديو ارض��ي مكيفة‬ ‫‪125‬م‪.‬م‪ .‬ت ��راس ‪110‬م‪.‬م‪ .‬التلفون‪:‬‬ ‫‪03/967243‬‬ ‫‪21‬‬

‫اعالنات رسمية‬ ‫اعالن‬

‫يعلن ال�س�ي��د ج ��وزف ال�ش�ع��ك بأنه‬ ‫ف �ق��د س �ن��د ال�م�ل�ك�ي��ة رق ��م ‪4840‬‬ ‫العائد للزورق ‪ MAESTRO-I‬رقم‬ ‫التسجيل ‪/3048‬ج‪.‬هـ‪.‬‬ ‫ويعلن رئيس مرفأ جونيه عما اذا‬ ‫ك ��ان اح ��د ل��ه م�ط�ل��ب ب �ه��ذا ال�ش��أن‬ ‫عليه االتصال برئاسة مرفأ جونيه‬ ‫خ�لال خمسة عشر يوما م��ن تاريخ‬ ‫نشر هذا االعالن‪.‬‬ ‫جونيه في ‪2014/5/24‬‬ ‫رئيس مرفأ جونيه‬ ‫كابي نصر‬

‫اعالن مناقصة عامة‬

‫تعلن ادارة واستثمار مرفأ بيروت‬ ‫ع��ن اج� ��راء م�ن��اق�ص��ة ع��ام��ة لتقديم‬ ‫وت� ��رك � �ي� ��ب اج� � �ه � ��زة م �ع �ل��وم��ات �ي��ة‬ ‫(‪)Computer & Printers‬‬ ‫ل��زوم االدارات والمصالح ف��ي مرفأ‬ ‫بيروت‪.‬‬ ‫على ال��راغ�ب�ي��ن االش �ت��راك ف��ي هذه‬ ‫ال�م�ن��اق�ص��ة س�ح��ب دف �ت��ر ال �ش��روط‬ ‫ال �خ��اص م��ن مصلحة ال��دي��وان في‬ ‫ال�م��رف��أ ‪ -‬ال�ط��اب��ق ال�خ��ام��س‪ ،‬اب�ت��داء‬ ‫من نهار االربعاء في ‪،2014/5/28‬‬ ‫وذلك ضمن الدوام النظامي‪.‬‬ ‫ان آخ� ��ر م �ه �ل��ة ل �ت �ق��دي��م ال �ع��روض‬ ‫تنتهي نهار الخميس ال��واق��ع فيه‬ ‫‪ 2014/6/12‬الساعة الثانية عشرة‬ ‫ً‬ ‫ظهرا‪.‬‬ ‫وي�ج��ري ف��ض ال �ع��روض ف��ي النهار‬ ‫ذات � � � ��ه ال � �س� ��اع� ��ة ال� �ث ��ان� �ي ��ة ع �ش ��رة‬ ‫وال �ن �ص��ف ب�ع��د ال�ظ�ه��ر ف��ي مكتب‬ ‫الرئيس المدير العام‪.‬‬ ‫ه� � � � ��ات� � � � ��ف‪- 01/587075 :‬‬ ‫‪01/585835‬‬ ‫بيروت في ‪2014/5/27‬‬ ‫الرئيس المدير العام‬ ‫حسن كامل قريطم‬

‫اعالن قضائي‬

‫في تفليسة رستوجست ش‪.‬م‪.‬م‪.‬‬ ‫رقم االفالس ‪1136‬‬

‫ب �ت��اري��خ ‪ 2014/5/21‬ص� ��در ق ��رار‬ ‫ع��ن حضرة القاضي المشرف على‬ ‫التفليسة ال��رئ�ي��س ف ��ادي ال�ي��اس‬ ‫ق�ض��ى ب��ال��رغ�ب��ة ف��ي اق �ف��ال الطابق‬ ‫الن�ت�ف��اء مصلحة جماعة الدائنين‬ ‫فعلى ك��ل ذي مصلحة االع�ت��راض‬ ‫على هذا االقفال خالل مهلة عشرة‬ ‫ايام من تاريخ النشر‪.‬‬ ‫رئيس قلم محكمة االفالس في بيروت‬ ‫جهاد مشموشي‬

‫اعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط�ل��ب ع�م��اد اب��راه �ي��م م ��راد بصفته‬ ‫الشخصية شهادة قيد بدل ضائع‬ ‫ل �ل �ع �ق��ار ‪ 1518‬ول�ل�اق� �س ��ام ‪ 4‬و‪5‬‬ ‫م��ن ال�ع�ق��ار ‪ 3082‬نبطية التحتا‪،‬‬ ‫وب��وك��ال�ت��ه ع��ن ع�ب��د الجليل ب��ره��ان‬ ‫ال��دي��ن شكر لموكله امين توفيق‬ ‫شاهين سندات تمليك بدل ضائع‬ ‫لالقسام ‪ 10‬و‪ 11‬و‪ 14‬و‪ 15‬و‪ 16‬من‬ ‫العقار ‪ 1546‬نبطية التحتا‪.‬‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫اعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط� �ل ��ب م �ح �م ��د خ �ل �ي ��ل ط��راب �ل �س��ي‬ ‫ب��وك��ال�ت��ه ع��ن ح�س�ي��ن ع�ل��ي ع�ب��اس‬ ‫ل � �م� ��ورث� ��ه ع � �ل� ��ي س � �ل � �م� ��ان ع� �ب ��اس‬ ‫شهادات قيد بدل ضائع للعقارات‬ ‫‪ 745‬و‪ 750‬و‪ 752‬زبدين‪.‬‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫اعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط �ل��ب ع� �م ��اد ع �ل��ي ج ��اب ��ر ب�ص�ف�ت��ه‬ ‫مشتري بموجب عقد بيع للبائعة‬

‫لبنى م�ح�م��ود سليم س�ن��د تمليك‬ ‫ب��دل ضائع للقسم ‪ 8‬بلوك ‪ A‬من‬ ‫العقار ‪ 781‬كفرجوز‪.‬‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫اعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط� �ل ��ب ب� ��اس� ��م م �ح �م��د دي� � ��ب م�ل�اح‬ ‫لموكلته زمزم احمد ايوب شهادة‬ ‫قيد ب��دل ضائع للعقار ‪ 203‬عين‬ ‫قانا‪.‬‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫إعالن‬

‫صادر عن دائرة تنفيذ بيروت‬ ‫يبلغ ال��ى المنفذ عليه كيراكوس‬ ‫شاهي نظر شاهينيان‪ ،‬المجهول‬ ‫محل االقامة‬ ‫ع �م� ًلا ب��أح �ك��ام ال �م��ادة ‪409‬أ‪.‬م‪.‬م‪.‬‬ ‫تنبئكم دائ ��رة تنفيذ ب�ي��روت بأن‬ ‫لديها في ملف المعاملة التنفيذية‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫رق ��م ‪ 2010/1775‬ان � ��ذارا م��وج�ه��ا‬ ‫اليكم من طالب التنفيذ كوركين‬ ‫ارتين التونيان بوجه سوسي ارتين‬ ‫التونيان وزوف ��اك ارت�ي��ن التونيان‬ ‫وكيراكوس شاهي نظر شاهينيان‬ ‫وهوري استبان سفريان وكريكور‬ ‫استبان سفريان وأزن�ي��ف استبان‬ ‫س�ف��ري��ان وال�ي�س�ي��و دان �ي��ال ف�ه��رام‬ ‫ب��ال �ي��ان وس �ي �ل �ف �ي��ا ف� �ه ��رام ب��ال �ي��ان‬ ‫ب�م��وض��وع تنفيذ وص �ي��ة ال�م��رح��وم‬ ‫حامو ارتين التونيان المنظمة لدى‬ ‫الكاتب العدل في بيروت االستاذ‬ ‫ج� ��وزف ال �خ��ول��ي ع ��دد ‪97/2300‬‬ ‫س �ج��ل ال ��وص ��اي ��ا رق� ��م ‪ /1/‬ص�ف�ح��ة‬ ‫‪ /109/‬تاريخ ‪ ،1997/9/13‬وعليه‬ ‫ت��دع��وك��م ال ��دائ ��رة ل�ل�ح�ض��ور اليها‬ ‫ً‬ ‫شخصيا أو بواسطة وكيل قانوني‬ ‫الس �ت�ل�ام ط �ل��ب ال�ت�ن�ف�ي��ذ واالن � ��ذار‬

‫ً‬ ‫التنفيذي واالوراق المرفقة به علما‬ ‫ً‬ ‫ب��أن التبليغ ي�ت��م ق��ان��ون��ا بانقضاء‬ ‫ً‬ ‫مهلة عشرين يوما من تاريخ نشر‬ ‫ه��ذا االع �ل�ان وع �ل��ى تعليق نسخة‬ ‫ع �ن��ه وع ��ن االن� � ��ذار ال �م��ذك��ور على‬ ‫لوحة االعالنات لدى دائ��رة تنفيذ‬ ‫ب �ي��روت وي �ص��ار ب�ع��د ان�ق�ض��اء ه��ذه‬ ‫المهلة ومهلة االنذار البالغة عشرة‬ ‫أي ��ام ال��ى متابعة التنفيذ بحقكم‬ ‫ً‬ ‫أصوال حتى الدرجة االخيرة‪.‬‬ ‫مأمور تنفيذ بيروت سعد مشموشي‬

‫خالصة قرار‬ ‫رقم ‪2014/37‬‬

‫ق��رر القاضي العقاري في النبطية‬ ‫اع � � ��ادة ت �ك��وي��ن ص �ح��ائ��ف م��ؤق�ت��ة‬ ‫للعقارين رقم ‪ 769‬و‪ 770‬منطقة‬ ‫حداثا العقارية بالصورة القضائية‬ ‫وت �ك �ل �ي��ف ال �خ �ب �ي��ر ح �س��ن قبيسي‬ ‫للكشف على موقع العقارين يوم‬ ‫ال�س�ب��ت ف��ي ‪ 2014/6/14‬وي�ك��ون‬ ‫ل �ك��ل ص��اح��ب م�ص�ل�ح��ة أو ح ��ق أن‬ ‫يعترض ل��دى الخبير اث�ن��اء قيامه‬ ‫بالمهمة أو ل��دى محكمة القاضي‬ ‫العقاري في النبطية مركزها صيدا‬ ‫لغاية مهلة ثالثة أشهر من تاريخ‬ ‫ن �ش��ر ق� ��رار االخ �ت �ت��ام ف��ي ال �ج��ري��دة‬ ‫ً‬ ‫ال ��رس� �م� �ي ��ة م� � �ع � ��ززا ال �م �س �ت �ن��دات‬ ‫المؤيدة‪.‬‬ ‫رئيس قلم المحكمة العقارية في النبطية‬ ‫محمد اسماعيل جمعة‬

‫خالصة قرار رقم‬ ‫‪2014/28‬‬

‫ق��رر القاضي العقاري في النبطية‬ ‫اع ��ادة تكوين الصحيفة المؤقتة‬ ‫للعقار رق��م ‪ 1734‬منطقة حداثا‬ ‫العقارية وتكليف الخبير المحلف‬ ‫م� ��ال� ��ك اب � ��راه� � �ي � ��م ل� �ل� �ك� �ش ��ف ع �ل��ى‬ ‫م��وق��ع ال�ع�ق��ار ن�ه��ار السبت بتاريخ‬ ‫‪ 2014/5/31‬ويكون لكل صاحب‬ ‫ح ��ق أن ي �ع �ت��رض ل ��دى ال �خ�ب�ي��ر أو‬ ‫لدى محكمة القاضي العقاري في‬ ‫النبطية مركزها صيدا خالل مهلة‬

‫ث�ل�اث ��ة أش� �ه ��ر م ��ن ق � ��رار االخ �ت �ت��ام‬ ‫ً‬ ‫ف� ��ي ال � �ج� ��ري� ��دة ال ��رس� �م� �ي ��ة م � �ع� ��ززا‬ ‫بالمستندات المؤيدة‪.‬‬ ‫رئيس قلم المحكمة العقارية في النبطية‬ ‫محمد اسماعيل جمعة‬

‫تبليغ مجهول المقام‬

‫ان م� �ح� �ك� �م ��ة اي� � � �ج � � ��ارات ب � �ي ��روت‬ ‫ب��رئ��اس��ة ال �ق��اض��ي اي �م��ان ع�ب��دال�ل��ه‬ ‫تدعو السيد ادي��ب جعفر لحضور‬ ‫جلسة ‪ 2014/9/17‬واستالم اوراق‬ ‫الدعوى رقم ‪ 2013/1283‬المقامة‬ ‫م��ن ك�م��ال مصطفى عرقجي ولينا‬ ‫وم ��ازن ونبيلة ومصطفى واي�م��ان‬ ‫كمال عرقجي والرامية الى اسقاط‬ ‫ح ��ق ال �م��دع��ى ع�ل�ي��ه م ��ن ال�ت�م��دي��د‬ ‫والزامه بإخالء المأجور الكائن في‬ ‫العقار ‪/2397‬رأس بيروت‪.‬‬ ‫رئيس القلم سامر طه‬ ‫إعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫طلب حسن ابراهيم غندور بوكالته‬ ‫ع� ��ن ع� �ب ��دال� �ع ��زي ��ز م� �ح� �م ��ود ال� �غ ��ول‬ ‫ل �م��وك �ل �ت��ه ن��اه �ي��ل ع� �ب ��اس ح�ج�ي��ج‬ ‫ش �ه ��ادة ق �ي��د ب ��دل ض��ائ��ع ل�ل�ع�ق��ار‬ ‫‪ 566‬دير انطار‪.‬‬ ‫ً‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫إعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط �ل��ب ي ��وس ��ف ام� �ي ��ن اب� ��و ال�ح�س��ن‬ ‫ب��وك��ال�ت��ه ع��ن زي�ن��ب حسين قنيبر‬ ‫ل �م��ورث �ه��ا ح �س �ي��ن ع� �ب ��اس ق�ن�ي�ب��ر‬ ‫ش �ه ��ادة ق �ي��د ب ��دل ض��ائ��ع ل�ل�ع�ق��ار‬ ‫‪ 685‬عين قانا‪.‬‬ ‫ً‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫إعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط�ل��ب ف�ض��ل ف��ري��ز ح��ام��د لموكليه‬ ‫دان��ي ورام��ي محمد اي��ران��ي سندي‬ ‫تمليك بدل ضائع للقسم ‪ 5‬بلوك‬ ‫‪ C‬من العقار ‪ 289‬كفرجوز‪.‬‬ ‫ً‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫إعالن‬

‫م ��ن ام ��ان ��ة ال �س �ج��ل ال� �ع� �ق ��اري ف��ي‬ ‫النبطية‬ ‫ط�ل��ب ع�ل��ي ق��اس��م ش�ك��ر لموكليه‬ ‫ف��ادي��ا وم�ه��ا ومحمد وهيثم جميل‬ ‫شمس ش�ه��ادات قيد ب��دل ضائع‬ ‫للعقار ‪ 620‬نبطية التحتا‪.‬‬ ‫ً‬ ‫للمعترض ‪ 15‬يوما للمراجعة‪.‬‬ ‫امين السجل العقاري في النبطية‬ ‫محمد شوكيني‬

‫اعالن تبليغ‬

‫ت��دع��و محكمة ال�غ��رف��ة االب�ت��دائ�ي��ة‬ ‫ال � �م� ��دن � �ي� ��ة االول � � � � ��ى ف� � ��ي ال� �ب� �ق ��اع‬ ‫ال�م�س�ت��دع��ى ض��ده��م م �ح��ي ال��دي��ن‬ ‫ع � ��وض ف ��اض ��ل وأن� � � ��ور ال� �م� �ع ��روف‬ ‫انوفر محي الدين ونيازي المعروف‬ ‫ج� �ي� �م ��س م � �ح� ��ي ال � ��دي � ��ن وه� ��ان� ��ي‬ ‫المعروف هنري محي الدين وعمر‬ ‫غرادوك بصفتهم مالكين لحصص‬ ‫ف� ��ي ال� �ع� �ق ��ار ‪ /6782/‬ال� �ق ��رع ��ون‬ ‫ل�ل�ح�ض��ور شخصيا او م��ن يمثلهم‬ ‫قانونا ال��ى قلم المحكمة في زحلة‬ ‫لتبلغ اوراق االستدعاء المقدم من‬ ‫علي زي��دان ي��زده بوكالة المحامي‬ ‫يعرب حيمور المسجل برقم أساس‬ ‫‪ 2014/494‬والذي يطلب بموجبه‬ ‫ازال ��ة ال�ش�ي��وع ف��ي ال�ع�ق��ار ‪/6782/‬‬ ‫القرعون‪.‬‬ ‫وللمستدعى ضدهم مهلة عشرين‬ ‫ي ��وم ��ا م� ��ن ت� ��اري� ��خ ال� �ن� �ش ��ر الب� � ��داء‬ ‫مالحظاتهم وإال يصار الى ابالغهم‬ ‫ً‬ ‫جميع االوراق والقرارات لصقا على‬

‫باب ردهة المحكمة بما فيها الحكم‬ ‫النهائي‪.‬‬ ‫رئيس الكتبة جورج أبي فيصل‬

‫اعالن تبليغ‬

‫ت��دع��و محكمة ال�غ��رف��ة االب�ت��دائ�ي��ة‬ ‫ال � �م� ��دن � �ي� ��ة االول � � � � ��ى ف� � ��ي ال� �ب� �ق ��اع‬ ‫ال �م �س �ت��دع��ى ض��ده �م��ا ع �ل��ي م�ح��ي‬ ‫الدين فاضل ومحي الدين عوض‬ ‫فاضل بصفتهما مالكين لحصص‬ ‫ف��ي العقارين ‪ /7965/‬و‪/7966/‬‬ ‫ال�ق��رع��ون للحضور شخصيا او من‬ ‫يمثلهما قانونا ال��ى قلم المحكمة‬ ‫ف��ي زح�ل��ة لتبلغ اوراق االس�ت��دع��اء‬ ‫المقدم من علي زيدان يزده بوكالة‬ ‫ال�م�ح��ام��ي ي �ع��رب ح�ي�م��ور المسجل‬ ‫ب��رق��م أس ��اس ‪ 2014/495‬وال��ذي‬ ‫ي �ط �ل��ب ب �م��وج �ب��ه ازال� � � ��ة ال �ش �ي��وع‬ ‫ف ��ي ال �ع �ق��ار ‪ /7965/‬و‪/7966/‬‬ ‫القرعون‪.‬‬ ‫ول� �ل� �م� �س� �ت ��دع ��ى ض� ��ده � �م� ��ا م �ه �ل��ة‬ ‫ع �ش��ري��ن ي ��وم ��ا م ��ن ت ��اري ��خ ال�ن�ش��ر‬ ‫الب��داء مالحظاتهما وإال يصار الى‬ ‫ابالغهما جميع االوراق وال �ق��رارات‬ ‫ً‬ ‫لصقا على باب ردهة المحكمة بما‬ ‫فيها الحكم النهائي‪.‬‬ ‫رئيس الكتبة جورج أبي فيصل‬

‫تبليغ حكم مدني‬

‫ان محكمة ب��داي��ة ج�ب��ل ل�ب�ن��ان في‬ ‫المتن الغرفة الثامنة ال�ن��اظ��رة في‬ ‫ال �ع �ق��ود ال �ع �ق ��اري ��ة‪ ،‬ال �م��ؤل �ف��ة م��ن‬ ‫الرئيس احمد االيوبي والقاضيين‬ ‫ن ��ادي ��ن اب� ��و ع� �ل ��وان وج� � ��وزف ت��ام��ر‬ ‫وعمال باحكام المادة ‪/409‬أ‪ .‬م‪ .‬م‬ ‫تدعو المدعى عليها ريكا وانريان‬ ‫والمقرر ادخالها صونيك همبرسوم‬ ‫ماردينيان المجهولي محل االقامة‬ ‫ل�ل�ح�ض��ور ال ��ى ق�ل��م ه ��ذه المحكمة‬ ‫ب��ال��ذات او بواسطة وكيل قانوني‬ ‫لتبلغ الحكم رق��م ‪ 2013/51‬تاريخ‬ ‫‪ 2013/4/8‬ال � �ص � ��ادر ب ��ال ��دع ��وى‬ ‫ال � �ع � �ق� ��اري� ��ة رق � � ��م ‪2011/5460‬‬ ‫ال �م �ق��ام��ة م ��ن ال �م��دع��ي خ��ات�ش�ي��ك‬

‫ه �م �ب��رس��وم �ي��ان ب��واس �ط��ة وك�ي�ل�ت��ه‬ ‫المحامية جوسلين سفيال وال��ذي‬ ‫ق�ض��ى ب��ال��زام ال�م��دع��ى عليها ريكا‬ ‫وان��ري��ان تسجيل الحصة الشائعة‬ ‫العائدة اليها والبالغة ‪ 1200‬سهم‬ ‫م��ن ال �ع �ق��ارات ‪ /2032/‬و‪/2211/‬‬ ‫و‪ /2212/‬بعبدات وسفيلة العقارية‬ ‫على اس��م ال�م����دع��ي وش�ط��ب اش��ارة‬ ‫ه� ��ذه ال� ��دع� ��وة م �ه �ل��ة االس �ت �ئ �ن��اف‬ ‫ثالثين يوما تلي مهلة النشر‪.‬‬ ‫رئيس القلم كيوان كيوان‬

‫اعالن قضائي‬

‫لدى المحكمة االبتدائية في جبل‬ ‫ل �ب �ن��ان‪ ،‬ال �م �ت��ن‪ ،‬ال �غ��رف��ة ال�ت��اس�ع��ة‪،‬‬ ‫ال � �ن ��اظ ��رة ب� ��ال� ��دع� ��اوى ال� �ع� �ق ��اري ��ة‪،‬‬ ‫ال�م��ؤل�ف��ة م��ن ال��رئ�ي�س��ة سيلفر اب��و‬ ‫شقرا والقاضيين سرمد صيداوي‬ ‫وران �ي ��ا رح �م��ه‪ ،‬ت �ق��دم ال�م�س�ت��دع��ي‬ ‫م��ر غ �ط��اس ال �م��ر ب��واس �ط��ة وكيله‬ ‫ال �م �ح��ام��ي اي� �ل ��ي ال� �م ��ر ب��اس �ت��دع��اء‬ ‫س�ج��ل ب��ال��رق��م ‪ 2013/1707‬بوجه‬ ‫المستدعى ضدهم بولس وميشال‬ ‫وب �ط��رس وغ �ط��اس س�ل�ي�م��ان ال�م��ر‬ ‫ال�م�ج�ه��ول��ي م�ح��ل االق ��ام ��ة‪ ،‬وب��وج��ه‬ ‫غ�ي��ره��م ي�ط�ل��ب ف�ي��ه ازال� ��ة ال�ش�ي��وع‬ ‫في العقار ‪ /5/‬البوشرية العقارية‪،‬‬ ‫على المستدعى ض��ده��م الحضور‬ ‫الى قلم المحكمة لتبلغ االستدعاء‪،‬‬ ‫وف��ي ح��ال تخلفهم يعتبر التبليغ‬ ‫ح ��اص�ل�ا وي� �ع ��د ك ��ل ت �ب �ل �ي��غ ال�ي�ه��م‬ ‫ب��واس �ط��ة رئ �ي ��س ال �ق �ل��م ص�ح�ي�ح��ا‬ ‫ب��اس�ت�ث�ن��اء ال�ح�ك��م ال�ن�ه��ائ��ي‪ .‬مهلة‬ ‫ال� �م�ل�اح� �ظ ��ات واالع � � �ت� � ��راض خ�ل�ال‬ ‫خمسة عشر يوما تلي مهلة النشر‪.‬‬ ‫رئيس القلم كيوان كيوان‬

‫اعالن بيع‬

‫صادر عن دائرة تنفيذ المتن‬ ‫بالمعاملة رقم ‪2003/190‬‬ ‫ال�م�ن�ف��ذ‪ :‬ج ��ورج ن�خ�ل��ة س��رك�ي��س ‪-‬‬ ‫وكيله المحامي جورج أبو حيدر‬ ‫المنفذ عليهم‪:‬‬

‫‪ -1‬ورثة المرحوم الياس حنا عبدالله‬ ‫وجوزفين االغا وهم‪ :‬جان وفيليب‬ ‫وبولين عبدالله ‪ -‬البوشرية قرب‬ ‫المدرسة األنطونية ملك المرحوم‬ ‫الياس حنا عبدالله‪.‬‬ ‫‪ -2‬مادلين عبدالله ‪ -‬المنصورية‬ ‫ م�ف��رق ال��دي�ش��ون�ي��ة م�ق��اب��ل ميني‬‫ماركت األسمر‪.‬‬ ‫ال�س�ن��د ال�ت�ن�ف�ي��ذي‪ :‬ت��أم�ي��ن درج��ة‬ ‫أولى على كامل القسم رقم ‪ 10‬من‬ ‫ال�ع�ق��ار رق��م ‪ 1538‬ال�ب��وش��ري��ة لقاء‬ ‫مبلغ ‪ /35000/‬دوالر أميركي عدا‬ ‫الفائدة واللواحق‪.‬‬ ‫تاريخ قرار الحجز‪2013/5/24 :‬‬ ‫تاريخ تسجيله لدى أمانة السجل‬ ‫العقاري‪.2013/5/29 :‬‬ ‫العقار المطروح للبيع‪ :‬كامل القسم‬ ‫رقم ‪ 10‬من العقار ‪ 1538‬البوشرية‬ ‫مؤلف من مدخل ودار وغرفة طعام‬ ‫وم��وزع ومطبخ وحمام وث�لاث غرف‬ ‫وخ �ل��اء وث �ل��اث ش ��رف ��ات م�س��اح�ت��ه‬ ‫‪163‬م‪.‬م يشترك بملكية الحق رقم‬ ‫‪ 1‬و‪ 3‬وبملكية الطريق الخاص رقم‬ ‫‪ .1540‬ان هذا الحق خاضع لنظام‬ ‫ملكية الطوابق‪ .‬افالس صادر عن‬ ‫ال�ق��اض��ي ال�م�ش��رف على التفليسة‬ ‫عن فيليب عبدالله ضريبة تحسين‬ ‫ب��ال �م��رس��وم ‪ 2007/723‬ب�م�ل��ف ‪1‬‬ ‫الزلقا‪.‬‬ ‫قيمة التخمين‪ /130400/ :‬دوالر‬ ‫اميركي‬ ‫ق �ي �م��ة ال � �ط� ��رح ‪ /78240/‬دوالر‬ ‫أميركي‪.‬‬ ‫ال� �م ��زاي ��دة‪ :‬س �ت �ج��ري ي ��وم ال�ج�م�ع��ة‬ ‫ال��واق��ع ف�ي��ه ‪ 2014/6/20‬ال�س��اع��ة‬ ‫ً‬ ‫العاشرة صباحا ام��ام رئيس دائرة‬ ‫التنفيذ في محكمة المتن‪ .‬فعلى‬ ‫راغب الشراء أن يودع قبل المباشرة‬ ‫ب ��ال �م ��زاد ق �ي �م��ة ال� �ط ��رح أو ت�ق��دي��م‬ ‫كفالة م�ع��ادل��ة وات�خ��اذ محل اقامة‬ ‫ضمن نطاق ال��دائ��رة وخ�لال ثالثة‬ ‫أيام تلي اإلحالة‪ ،‬عليه إيداع كامل‬ ‫الثمن تحت طائلة إع��ادة المزايدة‬

‫ب��زي��ادة ال�ع�ش��ر وإال ف�ع�ل��ى عهدته‬ ‫فيضمن النقص وال يستفيد من‬ ‫ً‬ ‫ال��زي��ادة وعليه خ�لال عشرين يوما‬ ‫دفع الثمن والرسوم والنفقات بما‬ ‫فيه رسم الداللة ‪.%5‬‬ ‫مأمور التنفيذ انطوان حلو‬

‫اعالن‬

‫صادر عن دائرة تنفيذ بيروت‬ ‫ي �ب �ل��غ إل � ��ى ال �م �ن �ف��ذ ع �ل �ي��ه اغ� ��وب‬ ‫ماوليان مجهول محل اإلقامة‬ ‫ع �م� ًلا ب��أح �ك��ام ال� �م ��ادة ‪ 409‬أ‪.‬م‪.‬م‬ ‫ت�خ�ط��رك ه ��ذه ال ��دائ ��رة ب ��أن لديها‬ ‫ف� ��ي ال �م �ع ��ام �ل ��ة ال �ت �ن �ف �ي��ذي��ة رق ��م‬ ‫ً‬ ‫ًَ‬ ‫‪ 2012/2170‬ان � � � ��ذارا ت �ن �ف �ي��ذي��ا‬ ‫ً‬ ‫موجها م��ن طالبة التنفيذ جمعية‬ ‫ً‬ ‫ال�ص�ل�ي��ب األح �م��ر ال�ل�ب�ن��ان��ي ون��ات�ج��ا‬ ‫عن طلب تنفيذ الحكم الصادر عن‬ ‫القاضي المنفرد المدني في بيروت‬ ‫الناظر ف��ي دع ��اوى االي �ج��ارات ق��رار‬ ‫‪ 2011/1434‬ت��اري��خ ‪2011/10/25‬‬ ‫وال �ق��اض��ي ب��اس �ق��اط ح��ق ال�م��دع��ى‬ ‫عليه اغ ��وب م��اول�ي��ان م��ن التمديد‬ ‫ال�ق��ان��ون��ي وال��زام��ه ب��إخ�لاء ال�م��أج��ور‬ ‫الكائن في الطابق األرضي من البناء‬ ‫القائم على العقار رقم ‪/394‬الرميل‬ ‫ً‬ ‫وتسليمه للمدعية ش��اغ��را م��ن أي‬ ‫ً‬ ‫ش��اغ��ل وم� ��وج� ��ودات‪ ،‬وذل� ��ك ف ��ورا‬ ‫دون أي��ة مهلة وتضمينك الرسوم‬ ‫والمصاريف ورسوم التنفيذ‪.‬‬ ‫لذلك تخطرك هذه الدائرة الحضور‬ ‫ً‬ ‫إليها شخصيا أو ب��واس�ط��ة وكيل‬ ‫قانوني الستالم اإلن��ذار التنفيذي‬ ‫ً‬ ‫وم��رف�ق��ات��ه ع�ل�م��ا ب ��أن ال�ت�ب�ل�ي��غ يتم‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫قانونا بانقضاء مهلة عشرين يوما‬ ‫على نشر هذا االعالن وعلى تعليق‬ ‫نسخة عنه وع��ن اإلن��ذار ومرفقاته‬ ‫ع�ل��ى ل��وح��ة اع�ل�ان��ات ه ��ذه ال��دائ��رة‬ ‫وي �ص��ار ب�ع��د ان�ق�ض��اء ه��ذه المهلة‬ ‫ومهلة اإلن��ذار البالغة خمسة أي��ام‬ ‫ً‬ ‫أصوال‬ ‫إلى متابعة اجراءات التنفيذ‬ ‫حتى آخر الدرجات‪.‬‬ ‫مأمور تنفيذ بيروت ذكية عيسى‬


‫وفيات ‪ /‬مبوب ‪21‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫وفاة‬ ‫رئ���ي���س ال���ره���ب���ان���ي���ة ال���ي���س���وع���ي���ة ف��ي‬ ‫الشرق األدنى والمغرب العربي‬ ‫واآلباء واإلخوة اليسوعيون‬ ‫َ‬ ‫فقيدهم المرحوم‬ ‫ينعون‬ ‫األب‬

‫ميشيل برننكماير اليسوعي‬

‫‪Père Michael‬‬ ‫‪Brenninkmeyer، s.j‬‬

‫ت��ق��ام ال��ج��ن��ازة ال��ي��وم األرب��ع��اء ‪ 28‬اي��ار‬ ‫‪ 2014‬ال��س��اع��ة ال���راب���ع���ة ب��ع��د ال��ظ��ه��ر‬ ‫ف��ي كنيسة ال��ق��دي��س ي��وس��ف لآلباء‬ ‫اليسوعيين في بيروت‪.‬‬ ‫انتقل الى رحمته تعالى‬ ‫الدكتور رضا وحيد‬

‫النائب والوزير السابق‬

‫زوجة الفقيد لور وحيد‬ ‫اوالده ناديا وابنتاها ناتالي وفاليري‬ ‫حفيده فرانك‬ ‫لينا‬ ‫سمير‬ ‫يصلى على جثمانه غدًا الخميس ‪29‬‬ ‫ايار ‪ 2014‬الساعة الحادية عشرة قبل‬ ‫الظهر وي��وارى في جبانة الخراب في‬ ‫صور‪.‬‬ ‫تقبل التعازي بعد الدفن في النادي‬ ‫الحسيني اإلمام الصادق حتى الساعة‬ ‫ال���ث���ال���ث���ة ب���ع���د ال���ظ���ه���ر‪ ،‬وف�����ي ب���ي���روت‬ ‫ال��ج��م��ع��ة ‪ 30‬م��ن��ه ف���ي م��ق��ر الجمعية‬ ‫االس��ل�ام����ي����ة ل��ل��ت��خ��ص��ص وال���ت���وج���ي���ه‬ ‫العلمي قرب مقر عام امن الدولة في‬ ‫الرملة البيضاء من الساعة الثالثة بعد‬ ‫الظهر حتى السابعة مساء‪.‬‬ ‫اآلس����ف����ون آل وح���ي���د وع���م���وم اه��ال��ي‬ ‫صور‪.‬‬ ‫رئيس مجلس النواب‬ ‫اعضاء مجلس النواب‬ ‫ي��ن��ع��ون ب��م��زي��د م���ن االس�����ى زم��ي��ل��ه��م‬ ‫المأسوف عليه‬ ‫الدكتور رضا وحيد‬

‫الوزير والنائب السابق‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل ال����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ام��س‬ ‫الثلثاء ‪ 27‬ايار ‪.2014‬‬ ‫رئ����اس����ة م��ج��ل��س ال���������وزراء ت��ن��ع��ى ال���ى‬ ‫اللبنانيين‬ ‫بمزيد م��ن ال��ح��زن واالس���ى المأسوف‬ ‫عليه‬ ‫الوزير والنائب السابق الدكتور‬ ‫رضا وحيد‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل ال����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ام��س‬ ‫الثلثاء ‪ 27‬ايار ‪.2014‬‬ ‫رئيس رابطة النواب السابقين‬ ‫اعضاء رابطة النواب السابقين‬ ‫ي���ن���ع���ون ب���م���زي���د م����ن االس������ى ال��ن��ائ��ب‬ ‫والوزير السابق‬ ‫الدكتور رضا وحيد‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل ال����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ام��س‬ ‫الثلثاء ‪ 27‬ايار ‪.2014‬‬ ‫ت��غ��م��د ال���ل���ه ال��ف��ق��ي��د ب���واس���ع رح��م��ت��ه‬ ‫والهم اهله ذويه الصبر والسلوان‪.‬‬ ‫مدير عام الضمان االجتماعي‬ ‫ينعى بألم كبير‬ ‫المدير العام السابق‬ ‫للضمان االجتماعي‬ ‫الدكتور رضا وحيد‬

‫س���ائ�ل�ا ال���ع���ل���ي ال���ق���دي���ر أن ي��س��ك��ن��ه‬ ‫فسيح جناته وأن يلهم ذوي��ه الصبر‬ ‫والسلوان‪.‬‬ ‫نقابة مستخدمي الضمان االجتماعي‬ ‫تنعى بحزن كبير‬ ‫المدير العام السابق‬ ‫ومؤسس الضمان االجتماعي‬ ‫الدكتور رضا وحيد‬

‫وت��ت��ق��دم م���ن ع��ائ��ل��ت��ه ب��أح��ر ال��ت��ع��ازي‬ ‫وللفقيد الرحمة‪.‬‬ ‫اوالد الفقيدة ساندرا وابنتها سينتيا‬ ‫تبشراني‬ ‫ب�����ودي زوج���ت���ه ن���دي���ن زرد اب���وج���ودة‬ ‫وولدهما شارل‬ ‫سابين زوجة ارنو بياش وولداهما ليزا‬ ‫ولوقا‬

‫شقيقاها عادل ابي شهال وعائلته‬ ‫عائلة المرحوم الفرد ابي شهال‬ ‫شقيقتاها عائلة المرحومة ايزابيل‬ ‫مانولي‬ ‫عائلة المرحومة لوريس برياس (في‬ ‫المهجر)‬ ‫سلفها سهيل عبده وعائلته‬ ‫شقيقة زوجها عائلة المرحومة نجاة‬ ‫زوجة عادل سرياني‬ ‫نسيبها جان لوي مانغي‬ ‫وع���م���وم ع���ائ�ل�ات ع���ب���ده‪ ،‬اب����ي ش��ه�لا‪،‬‬ ‫ك���ع���دي‪ ،‬ت���ب���ش���ران���ي‪ ،‬زرد اب����وج����ودة‪،‬‬ ‫م��ان��ول��ي‪ ،‬ب���ري���اس‪ ،‬ان��ط��ك��ل��ي‪ ،‬مسك‪،‬‬ ‫زي�����ن�����ون‪ ،‬ش���ب���ي���ر‪ ،‬ه���ي���ك���ل‪ ،‬ك����ي����روز‪،‬‬ ‫سرياني‪ ،‬كرم‪ ،‬مانغي وأنسباؤهم في‬ ‫الوطن والمهجر ينعون بمزيد الحزن‬ ‫واالس��ى فقيدتهم الغالية المأسوف‬ ‫عليها المرحومة‬ ‫اوديت شاكر ابي شهال‬

‫ارملة خليل عبدالله عبده‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل��ة إل����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ام��س‬ ‫الثلثاء ‪ 27‬أيار ‪ 2014‬متممة واجباتها‬ ‫الدينية‪.‬��� ‫يحتفل بالصالة لراحة نفسها الساعة‬ ‫األولى بعد ظهر اليوم االربعاء ‪ 28‬منه‬ ‫في كنيسة دير سيدة الدخول للروم‬ ‫االرثوذكس في االشرفية ثم توارى‬ ‫في مدفن العائلة في مار متر‪.‬‬ ‫تقبل التعازي قبل الدفن في صالون‬ ‫الكنيسة من الساعة الحادية عشرة‬ ‫قبل الظهر‪ ،‬ويومي الخميس والجمعة‬ ‫‪ 29‬و‪ 30‬منه في صالون كنيسة دير‬ ‫س��ي��دة ال���دخ���ول ل���ل���روم االرث���وذك���س‬ ‫االشرفية من الساعة الحادية عشرة‬ ‫قبل الظهر حتى السادسة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫ال�����رج�����اء اب���������دال االك����ال����ي����ل ب���ال���ت���ب���رع‬ ‫للكنيسة واعتبار هذه النشرة اشعارًا‬ ‫خاصًا‪.‬‬ ‫ابنتها رض��ى اب��راه��ي��م ج��وخ��دار ارملة‬ ‫المرحوم العميد الركن جميل ناصيف‬ ‫اح���ف���اده���ا اب���راه���ي���م ج��م��ي��ل ن��اص��ي��ف‪،‬‬ ‫كريم جميل ناصيف زوجته موريال‬ ‫م��خ��ش��ن وع���ائ���ل���ت���ه���م���ا‪ ،‬ن��ب��ي��ل ج��م��ي��ل‬ ‫ن����اص����ي����ف زوج�����ت�����ه س���ي���ن���ت���ي���ا ال���س���ت‬ ‫وعائلتهما‪ ،‬وسيم جميل ناصيف‬ ‫ح��ف��ي��دت��ه��ا اي���ف���ات زوج����ة ن��س��ي��م رع��د‬ ‫وعائلتها‬ ‫ينعون‬ ‫ايفات سعيد معوض‬

‫ارملة المرحوم القاضي‬ ‫ابراهيم اسعد جوخدار‬

‫يحتفل بالصالة لراحة نفسها اليوم‬ ‫االربعاء ‪ 28‬ايار ‪ 2014‬الساعة الرابعة‬ ‫وال���ن���ص���ف ب��ع��د ال��ظ��ه��ر ف���ي كنيسة‬ ‫القديس ايليا النبي‪ ،‬قره باش زغرتا‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال���ت���ع���ازي ق��ب��ل ال���دف���ن وب��ع��ده‬ ‫وال��خ��م��ي��س ‪ 29‬م��ن��ه م���ن ‪ 10‬ص��ب��اح��ا‬ ‫ح��ت��ى ‪ 7‬م��س��اء ف���ي ق��اع��ة ال��ك��ن��ي��س��ة‪،‬‬ ‫والجمعة ‪ 30‬منه من ‪ 10‬صباحا حتى‬ ‫‪ 7‬م��س��اء ف��ي ق��اع��ة م���ار ال��ي��اس جسر‬ ‫الباشا‪.‬‬ ‫انتقل الى رحمته تعالى‬ ‫جوزف فؤاد الحداد‬

‫‪Fanar, 3rd floor, 220m2,‬‬ ‫‪new, wonderful view,‬‬ ‫‪cave, 3 bedrooms, 2 baths‬‬ ‫‪+ 1 master, sale or rent,‬‬ ‫‪furnished or not, parking.‬‬ ‫‪T: 03/217708 - 09/851520‬‬ ‫ال����ص����ف����را‪ ،‬م��ن��ظ��ر خ���ل��اب‪130 ،‬م‪.‬م‪،‬‬ ‫‪ ،$170.000‬م����ع ام����ك����ان االي����ج����ار‬ ‫‪ /$500‬ال�����دف�����ع ‪ 6‬أش����ه����ر س��ل��ف��ا‪.‬‬ ‫التلفون‪03/500848 :‬‬ ‫ش��ق��ة ف���ي األش���رف���ي���ة‪ ،‬م��ن��ط��ق��ة عبد‬ ‫الوهاب‪180 ،‬م‪.‬م‪ 3 ،‬غرف نوم‪ ،‬موقف‬ ‫س���ي���ارة‪ ،‬ال��ط��اب��ق ال��خ��ام��س‪ ،‬للبيع أو‬ ‫لاليجار‪ .‬التلفون‪03/667674 :‬‬ ‫م���ح���ل ت����ج����اري ل���ل���ب���ي���ع‪ ،‬اوت����وس����ت����راد‬ ‫ضبيه‪ ،‬سنتر فكتوريا ‪ ،GS‬واجهة‬ ‫اوتوستراد ‪ .$900,000‬او لاليجار‪.‬‬ ‫التلفون‪76/389631 :‬‬ ‫متفرقات‬ ‫متفرقات‬ ‫‪For sale a bookcase in‬‬ ‫‪massive Rosewood, content‬‬ ‫‪included. For info. Tel:‬‬ ‫‪03/346049‬‬ ‫سهم عائلي نادي اليرز بعبدا‪9000 ،‬‬ ‫دوالر‪ .‬التلفون ‪03/875333 :‬‬ ‫للبيع س��ه��م م��ع ك��اب��ي��ن ف��ي مطيلب‬ ‫كاونتري كلوب سعر مغر للجادين‬ ‫فقط‪ .‬التلفون‪76/800400 :‬‬

‫مفقودمفقود‬ ‫ت�����ع�����ل�����ن ش�������رك�������ة ت������ي������م س������ف������ن ت���و‬ ‫ش‪.‬م‪.‬م‪ .‬ع���ن ف����رار ع��ام��ل ل��دي��ه��ا من‬ ‫ال���ج���ن���س���ي���ة ال���ب���ن���غ�ل�ادش���ي���ة وي���دع���ى‬ ‫‪ .Abdul Hossain Shak‬التلفون‪:‬‬ ‫‪03/826169‬‬ ‫ف����ق����د ج����������واز س����ف����ر ي����ح����م����ل ال����رق����م‬ ‫‪ EP1846332‬وبطاقة اقامة سنوية‬ ‫ت��ح��م��ل ال����رق����م ‪ 943019‬ل��ل��خ��ادم��ة‬ ‫االث��ي��وب��ي��ة ‪Zeritu Ayalew Ali‬‬ ‫م���وال���ي���د ‪ .1982‬ال����رج����اء االت����ص����ال‪:‬‬ ‫‪70/939229‬‬ ‫ف������ق������دت ب�����ط�����اق�����ة ه������وي������ة م���ج���ام���ل���ة‬ ‫ديبلوماسية من الجنسية المصرية‬ ‫ب����إس����م م���ح���س���ن أح����م����د ه���ل��ال أح��م��د‬ ‫إبراهيم‪ .‬التلفون‪03/426078 :‬‬ ‫فقدت اقامة باسم المواطن الكندي‬ ‫‪ .Fabio Corvaglia‬ال���رج���اء ممن‬ ‫ي��ج��ده��ا االت���ص���ال‪ 03/194009 :‬او‬ ‫‪03/676898‬‬

‫سيارات‬ ‫سيارات للبيع‬ ‫للبيع‬

‫‪ ،Chevrolet Trillblazer‬م ‪،2007‬‬ ‫اس�����ود‪ ،‬ف���رش اس�����ود‪ ،‬ش���رك���ة‪ ،‬ح��ال��ة‬ ‫خ���ارق���ة‪ ،‬ف����ول‪ .$15000 ،‬ال��ت��ل��ف��ون‪:‬‬ ‫‪03/254513‬‬

‫زوجته كابي جوزف شويري‬ ‫ولداه المهندس فؤاد‬ ‫المهندس زاهي‬ ‫ابنته جنى‬ ‫ش��ق��ي��ق��ه ال��م��ه��ن��دس ش���رب���ل زوج��ت��ه‬ ‫ليليان الحويك وعائلتهما‬ ‫ب����ي����ار ال���ع���ج���ل���ت���ون���ي زوج ش��ق��ي��ق��ت��ه‬ ‫المرحومة روزيت‬ ‫وانسباؤهم ينعونه بمزيد من الحزن‬ ‫واالسى‪.‬‬ ‫يحتفل بالصالة لراحة نفسه الساعة‬ ‫الخامسة من بعد ظهر اليوم االربعاء‬ ‫‪ 28‬ايار ‪ 2014‬في كنيسة مار روحانا‬ ‫في عين كفاع‪.‬‬ ‫تقبل التعازي قبل الدفن وبعده وغدًا‬ ‫الخميس ‪ 29‬منه في صالون كنيسة‬ ‫م����ار روح����ان����ا ف���ي ع��ي��ن ك���ف���اع‪ ،‬وي���وم‬ ‫الجمعة ‪ 30‬منه في صالون كنيسة‬ ‫م���ار ج��رج��س ف���ي ج��ب��ي��ل م���ن ال��س��اع��ة‬ ‫العاشرة صباحًا حتى الساعة السابعة‬ ‫ً‬ ‫مساء‪.‬‬

‫زوجة الفقيد كاتيا ايليا تابت‬ ‫اب���ن���ه أس���ع���د زوج����ت����ه راش����ي����ل ج��ب��ور‬ ‫وعائلتهما‬ ‫ابنته مي زوجة جورج زوين وعائلتهما‬ ‫شقيقه كابي وعائلته (في المهجر)‬ ‫اوالد ش���ق���ي���ق���ت���ه ال�����م�����رح�����وم�����ة م��ي‬ ‫وعائالتهم‬ ‫وان��س��ب��اؤه��م ينعون فقيدهم الغالي‬ ‫المرحوم‬ ‫خليل أسعد سعد‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل ال����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى م��س��اء‬ ‫االثنين ‪ 26‬ايار ‪ 2014‬متممًا واجباته‬ ‫الدينية‪.‬‬ ‫يحتفل بالصالة لراحة نفسه الساعة‬ ‫ال���راب���ع���ة وال���ن���ص���ف ب��ع��د ظ��ه��ر ال��ي��وم‬ ‫االرب�����ع�����اء ‪ 28‬م���ن���ه ف����ي ك��ن��ي��س��ة م���ار‬ ‫منصور في النقاش‪.‬‬ ‫تقبل التعازي قبل الدفن وبعده في‬ ‫صالون الكنيسة من الساعة الحادية‬ ‫ع����ش����رة ق���ب���ل ال���ظ���ه���ر ح���ت���ى ال���س���اع���ة‬ ‫ال��س��اب��ع��ة م���س ً���اء وغ����دًا ال��خ��م��ي��س ‪29‬‬ ‫منه ف��ي ص��ال��ون كنيسة م��ار منصور‬ ‫في النقاش من الساعة الثانية بعد‬ ‫الظهر حتى الساعة السابعة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‬ ‫ان��ت��ق��ل إل����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ال��ف��ق��ي��د‬ ‫الغالي المرحوم‬ ‫طالل علي شامي‬

‫(المعروف طالل شامل)‬

‫نائب رئيس بنك مريلنش‬ ‫ً‬ ‫سابقا في لندن والخليج‬ ‫وباركليز بنك‬ ‫عضو مجلس أمناء‬ ‫المركز الثقافي اإلسالمي‬

‫زوجته ناديا عمر مسيكة‬ ‫ولده جاد علي شامي (جاد شامل)‬ ‫شقيقه ياسر‬ ‫شقيقاته الحاجة يسرى زوجة الحاج‬ ‫يوسف بسمة‪ ،‬والحاجة ف��دوى أرملة‬ ‫ال��م��رح��وم نزيه بسمة‪ ،‬وال��ح��اج��ة مريم‬ ‫أرملة المرحوم الحاج سمير بزي ومي‬ ‫زوجة الحاج خليل الشامي‬ ‫ع��م��ه ال��ن��ائ��ب ال��س��اب��ق ال��دك��ت��ور عمر‬ ‫مسيكة زوجته فاديا النصولي‬ ‫صهر وليد مسيكة زوجته سمية مراد‬ ‫ع���دي���ل���ه ول���ي���د ع���ث���م���ان زوج����ت����ه رج����اء‬ ‫مسيكة‬ ‫تقبل التعازي في الثالث اليوم االربعاء‬ ‫‪ 28‬أي���ار ‪ 2014‬ل��ل��رج��ال وال��ن��س��اء من‬ ‫الساعة العاشرة صباحًا حتى األول��ى‬ ‫بعد الظهر‪ ،‬وم��ن الرابعة بعد الظهر‬ ‫حتى السابعة مساء في قاعة شهاب‬ ‫غاردن ملك شهاب‪ ،‬الوردية‪ ،‬الحمراء‪.‬‬ ‫وتقبل التعازي يومي الجمعة والسبت‬ ‫‪ 30‬و‪ 31‬منه للرجال والنساء في منزل‬ ‫وال���ده ال��م��رح��وم علي شامي ف��ي بنت‬ ‫جبيل‪.‬‬ ‫وت����ص����ادف األح�����د ‪ 1‬ح����زي����ران ‪2014‬‬ ‫ذك����رى االس���ب���وع‪ ،‬وب���ه���ذه المناسبة‬ ‫تتلى آي��ات من الذكر الحكيم ويقام‬ ‫مجلس ع���زاء ع��ن روح���ه ف��ي حسينية‬ ‫بلدته بنت جبيل‪.‬‬ ‫للفقيد الرحمة ولكم األجر والثواب‪.‬‬ ‫اآلس��ف��ون آل ش��ام��ي ومسيكة وب��زي‬ ‫وب��س��م��ة وال��ن��ص��ول��ي وع��ث��م��ان وم����راد‬ ‫وع���م���وم أه���ال���ي ب���ي���روت وب���ل���دة بنت‬ ‫جبيل‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‬ ‫عبد العزيز محمد سبيتي (أبو طارق)‬ ‫وعائلته‬ ‫يتقدمون من الحاجة الفاضلة ماشاء‬ ‫ال��ل��ه ح��ج��ازي ( أم حسين ) وأوالده���ا‬ ‫وع����م����وم ع���ائ���ل���ة ع���ل���ي أح���م���د وأه���ال���ي‬ ‫حاريص بأحر التعازي القلبية بوفاة‬ ‫فقيد الشباب الغالي المرحوم‬ ‫غسان علي سليمان أحمد‬

‫وي��س��أل��ون العلي القدير أن يتغمده‬ ‫بواسع رحمته ورضوانه ويلهم الجميع‬ ‫جميل الصبر والعزاء‪.‬‬ ‫زوج����������ة ال����ف����ق����ي����د ج����اك����ل����ي����ن ج������ورج‬ ‫كريكوريان‬ ‫اوالده عصام وعائلته‬ ‫عادل وعماد وعائلتاهما (في المهجر)‬ ‫ايليا‬ ‫ابنتاه ع��ب��ده وعائلتها (ف��ي المهجر)‬ ‫وجانيت‬ ‫شقيقه حنا وعائلته (في المهجر)‬ ‫ينعون المرحوم‬

‫زوجة الفقيد عايدة جان عبيد‬ ‫اوالده فؤاد وعائلته‬ ‫شربل وعائلته وسامي‬ ‫اب��ن��ت��ه غ����ادة زوج����ة س��ي��م��ون اب��راه��ي��م‬ ‫وعائلتها‬ ‫شقيقتاه دول��ل��ي زوج���ة رف��ي��ق البش‬ ‫وعائلتها ورنده‬ ‫اع���م���ام���ه اوالد ال���م���رح���وم ج�����ورج ك��رم‬ ‫وعائالتهم‬ ‫ارملة المرحوم حليم كرم وعائلتها‬ ‫ارملة المرحوم كرم كرم وعائلتها‬ ‫ع��م��ت��اه س��ع��اد زوج����ة ال���ي���اس ال��ح��داد‬ ‫وعائلتها‬ ‫سميرة ارملة المرحوم سليم البعلبكي‬ ‫وعائلتها‬ ‫وعموم عائالت كرم‪ ،‬عبيد‪ ،‬الشيباني‪،‬‬ ‫اس���ع���د‪ ،‬ال����راس����ي‪ ،‬ال���ب���ش‪ ،‬اب���راه���ي���م‪،‬‬ ‫الحداد‪ ،‬البعلبكي‪ ،‬ترمس‪ ،‬جرداقة‪،‬‬ ‫قبالن‪ ،‬شاهين‪ ،‬غانم‪ ،‬يونس وعاصي‬ ‫وان���س���ب���اؤه���م ف����ي ال����وط����ن وال��م��ه��ج��ر‬ ‫ي��ن��ع��ون ف��ق��ي��ده��م ال��غ��ال��ي ال��م��أس��وف‬ ‫عليه المرحوم‬

‫ضاهر شرفان‬

‫ال��م��ن��ت��ق��ل ال����ى رح��م��ت��ه ت��ع��ال��ى ام��س‬ ‫الثلثاء ‪ 27‬ايار ‪ 2014‬متممًا واجباته‬ ‫الدينية‪.‬‬ ‫يحتفل بالصالة لراحة نفسه الساعة‬ ‫الرابعة من بعد ظهر اليوم االربعاء ‪28‬‬ ‫منه في كنيسة دير مار انطونيوس‬ ‫الكبير في زحلة‪.‬‬ ‫تقبل التعازي طيلة ي��وم ال��دف��ن ‪28‬‬ ‫منه في صالون الكنيسة من الساعة‬ ‫العاشرة صباحا حتى السابعة مساء‪،‬‬ ‫وغ���دًا الخميس ‪ 29‬منه ف��ي صالون‬ ‫كنيسة سيدة النجاة ف��ي الزلقا من‬ ‫الساعة العاشرة صباحا حتى السابعة‬ ‫مساء‪.‬‬

‫زوجته الهام الياس عون‬ ‫اوالده جول‬ ‫جويل زوجة جوزف موسى‬ ‫جسي‬ ‫وانسباؤهم ينعونه بمزيد االسى‪.‬‬ ‫يحتفل بالصالة لراحة نفسه الساعة‬ ‫الخامسة من بعد ظهر اليوم االربعاء‬ ‫‪ 28‬اي��ار ‪ 2014‬في كنيسة السيدة‪،‬‬ ‫الحدت‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ق��ب��ل ال���دف���ن وي��وم��ي‬ ‫ال��خ��م��ي��س وال���ج���م���ع���ة ‪ 29‬و‪ 30‬م��ن��ه‬ ‫ف��ي ص��ال��ون كنيسة س��ي��دة ال��ح��دت‬ ‫م���ن ال���س���اع���ة ال���ع���اش���رة ص��ب��اح��ا حتى‬ ‫السادسة مساء‪.‬‬

‫سامي فؤاد كرم‬

‫الياس توفيق سعاده‬

‫يحتفل بالصالة لراحة نفسه الساعة‬ ‫ال��ث��ال��ث��ة وال���ن���ص���ف ب��ع��د ظ��ه��ر ال��ي��وم‬ ‫االرب���ع���اء ‪ 28‬اي���ار ‪ 2014‬ف��ي كنيسة‬ ‫سانت ريتا‪ ،‬جديدة المتن‪ ،‬تم توارى‬ ‫في مدفن العائلة‪ ،‬سيدة الرجاء‪ ،‬في‬ ‫عين سعاده‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال���ت���ع���ازي ق��ب��ل ال���دف���ن وب��ع��ده‬ ‫وي��وم��ي الخميس والجمعة ‪ 29‬و‪30‬‬ ‫منه ف��ي ص��ال��ون كنيسة سانت ريتا‬ ‫ف���ي ال���ج���دي���دة م���ن ال��س��اع��ة ال��ح��ادي��ة‬ ‫ع���ش���رة ق���ب���ل ال���ظ���ه���ر ح���ت���ى ال��س��اب��ع��ة‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫انتقل الى رحمته تعالى‬ ‫انطوان شرفان‬

‫(مختار الحدت)‬

‫رئيس وأع��ض��اء رابطة مخاتير قضاء‬ ‫بعبدا‬ ‫ينعون بمزيد الحزن المأسوف عليه‬ ‫انطوان شرفان‬ ‫ضاهر شرفان‬

‫(مختار الحدت)‬

‫وي��ت��ق��دم��ون م��ن عائلته وزم�لائ��ه في‬ ‫الجمعية وجميع محبيه بأحر التعازي‬ ‫راج���ي���ن م���ن ال��ل��ه ان ي��ت��غ��م��د الفقيد‬ ‫ب����واس����ع رح���م���ت���ه وي���ل���ه���م اه���ل���ه ن��ع��م��ة‬ ‫الصبر والسلوان‪.‬‬ ‫تتقدم شركة ت��راب��ة سبلين ش‪ .‬م‪.‬‬ ‫ل‪ .‬بأحر التعازي من عائلة المرحوم‬

‫ويتقدمون من عائلته الكريمة بأحر‬ ‫ال���ت���ع���ازي‪ ،‬س��ائ��ل��ي��ن ال���ل���ه ان يتغمد‬ ‫الفقيد بواسع رحمته‪.‬‬

‫المحامي األستاذ توما‬

‫ن��ق��اب��ة اط���ب���اء االس����ن����ان ف���ي ل��ب��ن��ان ‪-‬‬ ‫بيروت‬ ‫تنعى بمزيد الحزن واللوعة‬

‫داع�����ي�����ة ال�����ل�����ه أن ي���ل���ه���م���ه���ا ال���ص���ب���ر‬ ‫والسلوان‪.‬‬

‫الدكتور‬

‫جورج عزت صليبا‬

‫تغمده الله بواسع رحمته‪.‬‬

‫تعاز‬ ‫رقد على رجاء القيامة‬ ‫السفير‬

‫مارون جورج حيمري‬

‫مستشار رئاسة الجمهورية اللبنانية‬ ‫للمراسم والعالقات العامة‬ ‫حامل وسام األرز الوطني‬ ‫برتبة الوشاح األكبر‬ ‫ووسام االستحقاق اللبناني‬ ‫الدرجة األولى (المذهب)‬ ‫ووسام جوقة الشرف الفرنسي‬ ‫من رتبة كومندور‬

‫زوجته تريز ميناس ميسيريان‬ ‫شقيقه جوزف زوجته مهى رزق‬ ‫شقيقاته رينيه ارم��ل��ة النائب عبدو‬ ‫صعب‬ ‫اندره ارملة القنصل الكسندر قماطي‬ ‫ماري تريز ارملة أنطوان ورده‬ ‫وعائالت حيمري‪ ،‬ميسيريان‪ ،‬نعمه‪،‬‬ ‫رزق‪ ،‬صعب‪ ،‬قماطي‪ ،‬ورده‪ ،‬مسعد‪،‬‬ ‫م���ت���ن���ي‪ ،‬خ���ي���رال���ل���ه‪ ،‬غ����ن����دور‪ ،‬خ�����وري‪،‬‬ ‫عبدالمسيح‬ ‫وعموم عائالت دير القمر ينعونه‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ال���ي���وم االرب���ع���اء وغ���دًا‬ ‫ال��خ��م��ي��س ‪ 28‬و‪ 29‬اي����ار ‪ 2014‬في‬ ‫ص�����ال�����ون ك����ات����درائ����ي����ة م������ار ج���رج���س‬ ‫المارونية‪ ،‬وسط بيروت‪ ،‬من الساعة‬ ‫ال���ح���ادي���ة ع���ش���رة ق���ب���ل ال���ظ���ه���ر ح��ت��ى‬ ‫الساعة السادسة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫ينعى رئيس وأعضاء جمعية أعضاء‬ ‫ج��وق��ة ال���ش���رف ف���ي ل��ب��ن��ان ‪société‬‬ ‫‪des membres de la Légion‬‬ ‫‪ d,Honneur au Liban‬المأسوف‬ ‫عليه‬ ‫السفير مارون جورج حيمري‬

‫عضو الهيئة اإلدارية‬ ‫مستشار رئاسة الجمهورية‬ ‫لشؤون المراسم والعالقات العامة‬

‫وق����د اح��ت��ف��ل ب��ال��ص�لاة ل���راح���ة نفسه‬ ‫امس الثلثاء ‪ 27‬ايار ‪.2014‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ال���ي���وم االرب���ع���اء وغ���دًا‬ ‫الخميس ‪ 28‬و‪ 29‬م��ن��ه ف��ي ص��ال��ون‬ ‫كاتدرائية مار جرجس المارونية في‬ ‫وسط بيروت‪.‬‬ ‫وتتقدم الجمعية رئيسًا وأعضاء بأحر‬ ‫التعازي م��ن عائلته ومحبيه‪ ،‬سائلة‬ ‫للفقيد ال��رح��م��ة ول��ه��م جميعا الصبر‬ ‫والعزاء ‪.‬‬ ‫النائب علي عادل عسيران‬ ‫ينعى إلى اللبنانيين‬

‫السفير مارون جورج حيمري‬

‫الذي امتاز بوفائه لبالده‬ ‫وعمل ووالده لرفعة لبنان وعزته‪.‬‬ ‫رحمه الله وألهم كل من عرفه العزاء‪.‬‬ ‫زوجة الفقيد ليلى خليل تقي الدين‬ ‫ب��ن��ات��ه ج���وم���ان���ا زوج�����ة ف���رن���س���وا س��ان‬ ‫مارتن دوبري وعائلتهما‬ ‫وزينة زوجة كارل باسيل وعائلتهما‬ ‫ومي عريضة‪.‬‬ ‫شقيقه سمير عريضة زوجته فيفيان‬ ‫المن وعائلتهما‬ ‫ش��ق��ي��ق��ت��اه م��ن��ى زوج����ة ج����ورج حاجي‬ ‫توما وعائلتهما‬ ‫ومهى عريضة‪.‬‬ ‫وع����م����وم ع����ائ��ل�ات ع���ري���ض���ة وط��وب��ج��ي‬ ‫وت��ق��ي ال���دي���ن وس����ان م���ارت���ن دوب���ري‬ ‫وباسيل وحاجي توما والمن وأميوني‬ ‫وع��ل��م ال��دي��ن وأن��س��ب��اؤه��م ف��ي الوطن‬ ‫وال��م��ه��ج��ر ي��ن��ع��ون ب��م��زي��د م���ن االس���ى‬ ‫فقيدهم الغالي المرحوم‬ ‫المحامي االستاذ‬

‫توما توفيق عريضة‬

‫المنتقل ال��ى رحمته تعالى السبت‬ ‫‪ 24‬ايار ‪.2014‬‬ ‫أقيمت الصالة لراحة نفسه االثنين‬ ‫‪ 26‬م����ن����ه ف������ي ك���ن���ي���س���ة ال���ق���دي���س‬ ‫ن���ي���ق���والس ل���ل���روم االرث�����وذك�����س في‬ ‫االشرفية‪.‬‬ ‫تقبل التعازي اليوم االربعاء ‪ 28‬منه‬ ‫ف���ي ص���ال���ون ال��ك��ن��ي��س��ة م���ن ال��س��اع��ة‬ ‫ال���ح���ادي���ة ع���ش���رة ق���ب���ل ال���ظ���ه���ر ح��ت��ى‬ ‫السادسة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫ال�����رج�����اء اب���������دال االك����ال����ي����ل ب���ال���ت���ب���رع‬ ‫للكنيسة واعتبار هذه النشرة اشعارا‬ ‫خاصًا‪.‬‬ ‫‪AUB ALUMNI ASSOCIATION‬‬ ‫ينعى رئيس واعضاء الهيئة اإلدارية‬ ‫ف������ي ج���م���ع���ي���ة م����ت����خ����رج����ي ال���ج���ام���ع���ة‬ ‫االميركية في بيروت (تأسست سنة‬ ‫‪)1910‬‬ ‫الزميل والصديق المحامي‬ ‫توما توفيق عريضة‬

‫(أمين السر العام)‬ ‫تخرج سنة ‪1961‬‬ ‫بكالوريوس علوم إقتصادية‬ ‫حائز جائزة بن روز‬ ‫سنة ‪ 1963 - 1961‬دراسات عليا‬ ‫كرم من الجمعية بمناسبة‬ ‫يوبيله الذهبي سنة ‪2012‬‬

‫توفيق عريضة‬

‫ي��ت��ق��دم أع��ض��اء مجلس إدارة شركة‬ ‫ترابة سبلين ش‪ .‬م‪ .‬ل‪ .‬بأحر التعازي‬ ‫من عائلة المرحوم‬ ‫المحامي األستاذ توما‬ ‫توفيق عريضة‬

‫داع�����ي�����ن ال����ل����ه أن ي���ل���ه���م���ه���ا ال���ص���ب���ر‬ ‫والسلوان‪.‬‬ ‫إنتقل إلى رحمته تعالى‬ ‫األستاذ المربي‬

‫الحاج عادل الحالق‬

‫زوجته الحاجة سميرة رمضان‬ ‫والده المرحوم علي أحمد الحالق‬ ‫ولده الدكتور أسامة الحالق‬ ‫بناته ال��دك��ت��ورة لينا زوج���ة الدكتور‬ ‫ن���اص���ر ال����دي����ن س���ع���د وح����ن����ان زوج����ة‬ ‫ال��م��ه��ن��دس ي��وس��ف ال��م��ص��ري وه��ال��ة‬ ‫ول��م��ي��س زوج����ة رج���ل األع���م���ال ل���وران‬ ‫كرنيس‬ ‫أش��ق��اؤه ال��ح��اج محمد ع��ل��ي ومحمود‬ ‫وزك�����ري�����ا وال�����دك�����ت�����ور ح����س����ان ح�ل�اق‬ ‫والمرحومان عبد الرؤوف وعمر حالق‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ال��ي��وم األرب���ع���اء وغ��دًا‬ ‫الخميس ‪ 28‬و‪ 29‬أيار ‪ 2014‬للرجال‬ ‫والنساء بين صالتي العصر والمغرب‬ ‫في قاعة محيي الدين برغوت‪ ،‬جامع‬ ‫الخاشقجي‪.‬‬ ‫للفقيد الرحمة ولكم األجر والثواب‪.‬‬ ‫انتقل إلى رحمته تعالى عميد عائلته‬ ‫المرحوم‬ ‫الحاج‬

‫موسى الشيخ كاظم شرارة‬

‫عميد الجالية اللبنانية في السنغال‬

‫ال���������ذي واف������ت������ه ال����م����ن����ي����ة ف������ي دك������ار‬ ‫(السنغال) ودفن فيها األحد ‪ 25‬أيار‬ ‫‪ 2014‬عن عمر ناهز الـ ‪ 103‬سنوات‪.‬‬ ‫أوالده المرحوم المحامي الحاج كاظم‪،‬‬ ‫األس����ت����اذ غ�������ازي‪ ،‬ال���دك���ت���ور ف������اروق‪،‬‬ ‫ال��م��ه��ن��دس ف��ي��ص��ل‪ ،‬األس����ت����اذ عبد‬ ‫الغني‪ ،‬الدكتور نبيل‪ ،‬األستاذ نسيم‬ ‫واألستاذ محمد‬ ‫بناته آمال (زوجة األستاذ رجاء شرارة)‬ ‫م��دي��رة مساعدة ف��ي اإلنترناشيونال‬ ‫كولدج‪ ،‬فاطمة‪ ،‬رجاء‪ ،‬زينب ووفاء‪.‬‬ ‫أشقاؤه المرحوم الحاج علي‪ ،‬المرحوم‬ ‫ال���ح���اج م��ح��م��د ص����ادق وال���ح���اج محمد‬ ‫علي‪.‬‬ ‫شقيقاته المرحومة الحاجة مناهل‪،‬‬ ‫الحاجة جواهر والحاجة خديجة‪.‬‬ ‫تقبل التعازي غدًا الخميس ‪ 29‬منه‬ ‫من الساعة الثالثة بعد الظهر حتى‬ ‫ال��س��اع��ة ال��س��ادس��ة م��س��اء ف��ي جمعية‬ ‫ال��ت��خ��ص��ص وال���ت���وج���ي���ه ال��ع��ل��م��ي في‬ ‫الرملة البيضاء‪ ،‬قرب خطيب وعلمي‪.‬‬ ‫اآلس���ف���ون آل ش������رارة‪ ،‬آل م�����روة‪ ،‬آل‬ ‫فقيه وآل بزيع‬ ‫وع����م����وم أه����ال����ي ب����ل����دات ب���ن���ت ج��ب��ي��ل‬ ‫والزرارية والنبي روبين وزبقين‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫إنا لله وإنا اليه راجعون‬ ‫انتقلت الى رحمته تعالى المأسوف‬ ‫على شبابها‬ ‫المهندسة‬

‫ديما ابراهيم غندور‬

‫زوجها المهندس مازن رضوان فاضل‬ ‫ابنتها نور‬ ‫والدها المهندس ابراهيم اسماعيل‬ ‫غندور‬ ‫والدتها عائدة عيسى غندور‬ ‫شقيقها الدكتور جهاد‬ ‫شقيقتاها الدكتورة منى والمحامية‬ ‫األستاذة ريما‬ ‫ووري��������ت ف����ي ب����ورت��ل�ان����د ب����ال����والي����ات‬ ‫المتحدة األميركية‬ ‫تقبل ال��ت��ع��ازي ف��ي م��ن��زل وال��ده��ا في‬ ‫ال��ن��ب��ط��ي��ة ال��ف��وق��ا‪ ،‬ح��ي ال���دي���ر‪ ،‬وذل��ك‬ ‫طوال أيام االسبوع حتى الجمعة ‪30‬‬ ‫ايار ‪.2014‬‬ ‫ي���ق���ام م��ج��ل��س ع������زاء ع����ن روح����ه����ا ف��ي‬ ‫ح��س��ي��ن��ي��ة ب��ل��دت��ه��ا ال��ن��ب��ط��ي��ة ال��ف��وق��ا‬ ‫ال��ج��م��ع��ة ‪ 30‬م��ن��ه ف���ي ت��م��ام ال��س��اع��ة‬ ‫العاشرة‪ .‬ولكم من بعدها طول البقاء‪.‬‬ ‫اآلسفون آل غندور‪ ،‬آل فاضل وعموم‬ ‫أه��ال��ي النبطية ال��ف��وق��ا وكفرتبنيت‬ ‫الكرام‪.‬‬ ‫رق�����د ع���ل���ى رج������اء ال���ق���ي���ام���ة ال��م��ج��ي��دة‬ ‫االثنين ‪ 26‬ايار ‪ 2014‬متممًا واجباته‬ ‫الدينية المأسوف عليه المرحوم‬ ‫انطوان بشارة المير الهوا‬

‫رئيس تعاونية صيادي االسماك‬ ‫في جونيه‬

‫زوجته ايفا مخايل شاهين‬ ‫ابناه جوزف وعائلته‬ ‫رفيق وعائلته‬ ‫اب��ن��ت��ه ب���ش���رى زوج�����ة ال��م��ق��دم ال��رك��ن‬ ‫جورج ابراهيم سابا‬ ‫شقيقاه توفيق المير الهوا وعائلته‬ ‫جوليس المير الهوا وعائلته‬ ‫اوالد شقيقته المرحومة روزيت ارملة‬ ‫جوزف حصن كامل‬ ‫وانسباؤهم ينعونه‪.‬‬ ‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ال��ي��وم االرب���ع���اء وغ��دًا‬ ‫الخميس ‪ 28‬و‪ 29‬منه م��ن الساعة‬ ‫ال��ع��اش��رة ق��ب��ل ال��ظ��ه��ر ح��ت��ى السابعة‬ ‫م��س ً��اء ف��ي ص��ال��ون كنيسة م���ار فوقا‬ ‫الرعائية في غادير‪ ،‬جونيه‪.‬‬

‫أوالد الفقيدة ايلي بعقليني وعائلته‬ ‫شارل بعقليني وعائلته‬ ‫فيكتور بعقليني وعائلته‬ ‫هنري بعقليني وعائلته‬ ‫شقيقها الدكتور سعد فرح وعائلته‬ ‫وان�����س�����ب�����اؤه�����م ي����ن����ع����ون ف���ق���ي���دت���ه���م‬ ‫المرحومة‬ ‫سعاد قيصر فرح بعقليني‬

‫ت��ق��ب��ل ال��ت��ع��ازي ال���ي���وم األرب���ع���اء وغ���دًا‬ ‫ال��خ��م��ي��س ‪ 28‬و‪ 29‬أي����ار ‪ 2014‬في‬ ‫ص���ال���ون ك��ن��ي��س��ة م����ار ن���ه���را ف���ي ف��رن‬ ‫ال��ش��ب��اك م��ن ال��س��اع��ة ال��ح��ادي��ة عشرة‬ ‫قبل الظهر حتى السادسة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫ول����دا ال��ف��ق��ي��د ال��ع��م��ي��د ط��ون��ي صليبا‬ ‫وعائلته‬ ‫جورج صليبا وعائلته‬ ‫بناته جوليات زوج��ة ايلي ابو رجيلي‬ ‫وعائلتها‬ ‫كارول زوجة عماد صليبا وعائلتها‬ ‫نجاة زوجة مخايل المر‬ ‫اشقاؤه عائلة المرحوم حبيب صليبا‬ ‫عائلة المرحوم سمير صليبا‬ ‫عائلة المرحوم جوزف صليبا‬ ‫شقيقاته عائلة المرحومة الماز زوجة‬ ‫المرحوم حفيظ صليبا‬ ‫سميا ارم��ل��ة ال��م��رح��وم اب��راه��ي��م صليبا‬ ‫وعائلتها‬ ‫امال زوجة الياس صوايا وعائلتها‬ ‫جوزفين‬ ‫وان��س��ب��اؤه��م ينعون فقيدهم الغالي‬ ‫المرحوم‬ ‫فايز نجيب صليبا‬

‫تقبل التعازي اليوم االربعاء ‪ 28‬ايار‬ ‫‪ 2014‬ف���ي ص���ال���ون ك��ن��ي��س��ة س��ي��دة‬ ‫ال����ن����ي����اح ف�����ي ب���ت���غ���ري���ن م�����ن ال���س���اع���ة‬ ‫ال���ح���ادي���ة ع���ش���رة ق���ب���ل ال���ظ���ه���ر ح��ت��ى‬ ‫الساعة السابعة ً‬ ‫مساء‪ ،‬وغدًا الخميس‬ ‫‪ 29‬م��ن��ه ف��ي ص��ال��ون م��ط��ران��ي��ة ال���روم‬ ‫الملكيين الكاثوليك‪ ،‬طريق الشام‪،‬‬ ‫م���ن ال���س���اع���ة ال���ع���اش���رة ص��ب��اح��ًا حتى‬ ‫الساعة السادسة ً‬ ‫مساء‪.‬‬ ‫انتقلت الى رحمته تعالى المأسوف‬ ‫عليها‬ ‫ماري مادلين لويس العضم‬

‫زوجة المهندس ايلي أنطون المقوم‬

‫ابنها لويدجي‬ ‫ابنتاها اليسار زوجة المهندس ايلي‬ ‫بدر‬ ‫موريال زوجة المهندس زياد كرباج‬ ‫والدتها جوهرة يعقوب العضم أرملة‬ ‫لويس العضم‬ ‫شقيقتها ك��ري��س��ت��ي��ان زوج���ة سمير‬ ‫المقوم وأوالدهما وعائالتهم‬ ‫اب������ن ع���م���ه���ا ش����رب����ل ش����ك����ري ال��ع��ض��م‬ ‫وعائلته (في المهجر)‬ ‫اب��ن��اء عمها ال��م��رح��وم ال��ي��اس العضم‬ ‫وأوالدهم وعائالتهم‬ ‫أخ���وال���ه���ا ت��وف��ي��ق وب���ط���رس وب��ول��س‬ ‫يعقوب العضم وأوالدهم وعائالتهم‬ ‫خاالتها جانيت زوج��ة أنطوان قويق‬ ‫وأوالدهما وعائالتهم‬ ‫م��اري لويز أرملة فهد فهد وأوالده��ا‬ ‫وعائالتهم‬ ‫االخ����ت ب��ي��ار م����اري (راه���ب���ات ال��ع��ائ��ل��ة‬ ‫المقدسة المارونية)‬ ‫تقبل التعازي اليوم االربعاء ‪ 28‬أيار‬ ‫‪ 2014‬ف���ي ص���ال���ون ك��ن��ي��س��ة س��ي��دة‬ ‫االن���ت���ق���ال ال��رع��ائ��ي��ة ف���ي درع������ون من‬ ‫الساعة ‪ 10‬قبل الظهر حتى ‪ 8‬مساء‪.‬‬ ‫انتقلت الى رحمته تعالى‬

‫ماري نعمة الله عازار‬

‫ارملة يوسف بطرس رزق‬

‫اب����ن����اؤه����ا ب����ي����ار وم����ي����ش����ال وم���رس���ي���ل‬ ‫وعائالتهم‬ ‫اب��ن��ت��ه��ا ه�����دى زوج����ه����ا ب�����ول ال��ص��ائ��غ‬ ‫وعائلتهما‬ ‫اشقاؤها االب بطرس عازار االنطوني‬ ‫(امين عام المدارس الكاثوليكية في‬ ‫لبنان)‬ ‫يوسف وبولس وواكيم وعائالتهم‬ ‫شقيقتاها ملكة زوجها رشيد الصائغ‬ ‫واوالدهما وعائالتهم‬ ‫رينيه ارملة لويس صفير‬ ‫تقبل التعازي اليوم االربعاء ‪ 28‬ايار‬ ‫‪ 2014‬في صالون كنيسة مار مخايل‪،‬‬ ‫طريق النهر‪ ،‬في بيروت من الساعة‬ ‫‪ 11‬قبل الظهر حتى ‪ 7‬مساء‪.‬‬ ‫رق����دت ع��ل��ى رج����اء ال��ق��ي��ام��ة المجيدة‬ ‫االث��ن��ي��ن ‪ 26‬أي����ار ‪ 2014‬ال��م��أس��وف‬ ‫عليها المرحومة‬ ‫ميراي ميشال‬

‫الغندور االشقر‬

‫شقيقها المحامي طانيوس الغندور‬ ‫االشقر زوجته ك��ل��ودات يوسف رعد‬ ‫وعائلتهما‬ ‫أعمامها اسعد وعائلته‬ ‫عائلة المرحوم اميل‬ ‫جورج وعائلته‬ ‫جميل وعائلته‬ ‫ع��م��ات��ه��ا س��ع��اد زوج���ة ج���وزف م��دك��ور‬ ‫وعائلتها‬ ‫ام��ي��ل��ي ارم���ل���ة ال���م���رح���وم ش��ف��ي��ق ك��رم‬ ‫وعائلتها‬ ‫عائلة المرحومة اوجيني زوجة سمير‬ ‫كرم‬ ‫ج���ورج���ي���ت ارم���ل���ة ال���م���رح���وم ان���ط���وان‬ ‫العتل وعائلتها‬ ‫يوال زوجة جوزف شبلي وعائلتها‬ ‫تقبل التعازي اليوم األربعاء ‪ 28‬أيار‬ ‫‪ 2014‬ف���ي ص���ال���ون ك���ات���درائ���ي���ة م��ار‬ ‫زخيا الرعائية في عجلتون من الساعة‬ ‫العاشرة صباحًا حتى السابعة ً‬ ‫مساء‪.‬‬

‫ذكرى سنتين‬ ‫ف��ي مناسبة ال��ذك��رى الثانية لغياب‬ ‫المرحوم‬ ‫األستاذ نصير االسعد‬

‫ال����ت����ي ص����ادف����ت أم������س ال���ث���ل���ث���اء ‪27‬‬

‫اي�����ار ‪ ،2014‬ت���دع���و ع��ائ��ل��ة ال��ف��ق��ي��د‬ ‫و"مؤسسة نصير األسعد" أصدقاءه‬ ‫وم��ح��ب��ي��ه ف���ي ال���وط���ن وال��م��ه��ج��ر ال��ى‬ ‫استذكاره والترحم عليه‪.‬‬

‫ذكرى ‪ 3‬سنوات‬ ‫بمناسبة م����رور ث�ل�اث س��ن��وات على‬ ‫وفاة المأسوف عليها‬ ‫يوالند بونجا‬

‫زوجة المرحوم باندلي بونجا‬

‫عائلة المرحومة تدعو كل من عرفها‬ ‫واحبها ان يذكرها في صلواته‪.‬‬

‫ذكرى ‪ 9‬سنوات‬ ‫تصادف اليوم االربعاء ‪ 28‬أيار ‪2014‬‬ ‫ذك��رى م��رور تسع سنوات على وفاة‬ ‫المرحوم‬ ‫القاضي‬

‫جوزف غمرون‬

‫زوج��ت��ه م��ه��ى وول�����داه وس����ام وس��ام��ر‬ ‫ي����دع����ون ك����ل م����ن ع���رف���ه واح����ب����ه ان‬ ‫يذكره في صلواته‪.‬‬

‫شكر على تعزية‬ ‫آل ح��ام��د‪ ،‬آل منيمنة‪ ،‬آل المقداد‪،‬‬ ‫آل سعد‪ ،‬آل جبق‪ ،‬آل ن��ح�لاوي‪ ،‬آل‬ ‫ي��ح��ف��وف��ي‪ ،‬آل ع��ب��د ال��رح��ي��م وع��م��وم‬ ‫اهالي مقنه وساحل المتن الجنوبي‬ ‫يتوجهون بجزيل الشكر الى كل من‬ ‫واساهم بفقيدهم الغالي المرحوم‬ ‫الحاج‬

‫مصطفى حسين حامد‬

‫ويخصون بالشكر كل من‬ ‫دولة رئيس مجلس النواب االستاذ‬ ‫نبيه بري‬ ‫ال��م��س��ت��ش��ار ال��س��ي��اس��ي االخ ال��ح��اج‬ ‫حسين الخليل‬ ‫وجميع ال��س��ادة ممثلي المرجعيات‬ ‫ال����روح����ي����ة وال���س���ي���اس���ي���ة وال���ع���ل���م���اء‬ ‫االف��اض��ل وال���س���ادة ال��ن��واب وال����وزراء‬ ‫ورؤس�������اء ال���ب���ل���دي���ات وال��ع��س��ك��ري��ي��ن‬ ‫والجمعيات االه��ل��ي��ة والنقابية كما‬ ‫جميع االح��ب��ة واالص���ح���اب‪ ،‬سائلين‬ ‫ال���ل���ه ان ي��غ��ف��ر ل���م���وت���ان���ا وم���وت���اك���م‬ ‫ويتغمدهم بواسع رحمته‪.‬‬ ‫يتقدم آل ّ‬ ‫الجمال وآل جشي بالشكر‬ ‫م�����ن ك�����ل ال�����ذي�����ن واس������وه������م ب���وف���اة‬ ‫فقيدتهم الغالية‬ ‫الحاجة مريم جشي‬ ‫(ام غسان)‬

‫حرم المرحوم خضر زطام الجمال‬

‫وي���خ���ص���ون ب��ال��ش��ك��ر ك���ل ال��ه��ي��ئ��ات‬ ‫وال��م��رج��ع��ي��ات ال��ب��ل��دي��ة وال��س��ي��اس��ي��ة‬ ‫وال����دي����ن����ي����ة وال����ح����زب����ي����ة وال���ث���ق���اف���ي���ة‬ ‫وال��ن��ق����اب��ي��ة وال���ري���اض���ي���ة وال��ش��ب��اب��ي��ة‬ ‫والسلك الدبلوماسي‪،‬‬ ‫ك���م���ا ي���ت���وج���ه���ون ب��ت��ح��ي��ة ال���ع���رف���ان‬ ‫وال���ج���م���ي���ل اله������ل ب���ل���دت���ه���م ج���وي���ا‪،‬‬ ‫والخوتهم في بلدة المجادل الكرام‪،‬‬ ‫سائلين المولى أال يصيبهم مكروه‪.‬‬ ‫آل الجمال وآل جشي‪.‬‬ ‫ع����ائ����ل����ة ال�����م�����رح�����وم ال�������ل�������واء ال����رك����ن‬ ‫المهندس البحري المتقاعد‬ ‫الدكتور فؤاد حسن‬

‫تشكر جميع الذين واسوها بمصابها‬ ‫األل�����ي�����م‪ ،‬وت����خ����ص ب����ال����ذك����ر ف��خ��ام��ة‬ ‫ال��رئ��ي��س م��ي��ش��ال س��ل��ي��م��ان‪ ،‬فخامة‬ ‫الرئيس السابق أم��ي��ل ل��ح��ود‪ ،‬دول��ة‬ ‫الرئيس عصام أب��و ج��م��رة‪ ،‬وال��س��ادة‬ ‫الوزراء والنواب الحاليين والسابقين‬ ‫ورؤس������اء األج���ه���زة األم���ن���ي���ة‪ ،‬وس��ائ��ر‬ ‫ال��ض��ب��اط وال���م���دراء ال��ع��ام��ي��ن وس��ائ��ر‬ ‫األص��دق��اء واألق����ارب ال��ذي��ن ش��ارك��وا‬ ‫ب��ال��م��أت��م‪ ،‬إن بحضورهم شخصيا أو‬ ‫هاتفيا‪ ،‬راجية من الله أن ال يفجعوا‬ ‫بعزيز‪.‬‬ ‫تتقدم عائلة المرحوم محسن ضاهر‬ ‫بالشكر ل��ك��ل م��ن واس��اه��ا بالتعزية‬ ‫بوفاة المرحومة‬ ‫الحاجة شفيقة رباح ضاهر‬

‫س��������واء ب���م���ش���ارك���ت���ه���م ش���خ���ص���ي���ا او‬ ‫ب��ات��ص��ال��ه��م م����ن ل���ب���ن���ان وال�����خ�����ارج او‬ ‫بارسالهم االكاليل‬ ‫وي��خ��ص��ون ب��ال��ش��ك��ر ف��خ��ام��ة رئ��ي��س‬ ‫الجمهورية العماد ميشال سليمان‪،‬‬ ‫ودولة رئيس مجلس النواب االستاذ‬ ‫ن��ب��ي��ه ب�����ري‪ ،‬ودول������ة رئ���ي���س مجلس‬ ‫ال��������وزراء االس����ت����اذ ت���م���ام ب���ك س��ل�ام ‪،‬‬ ‫وال�����رؤس�����اء ال��س��اب��ق��ي��ن ل��ل��ج��م��ه��وري��ة‬ ‫والمجلس النيابي والحكومة‪ ،‬ونواب‬ ‫رؤس��اء المجلس النيابي والحكومة‪،‬‬ ‫وس��م��اح��ة ال��س��ي��د ح��س��ن ن��ص��رال��ل��ه‪،‬‬ ‫واص��ح��اب المعالي ال����وزراء الحاليين‬ ‫وال���س���اب���ق���ي���ن‪ ،‬واص����ح����اب ال���س���ع���ادة‬ ‫ال�����ن�����واب ال���ح���ال���ي���ي���ن وال���س���اب���ق���ي���ن‪،‬‬ ‫واع������ض������اء ال���س���ل���ك ال���دي���ب���ل���وم���اس���ي‬ ‫وال����ق����ن����ص����ل����ي واالم��������ن��������اء ال���ع���ام���ي���ن‬ ‫ل��ل��م��ج��ال��س وات�����ح�����ادات وال��ه��ي��ئ��ات‬ ‫ال���ع���رب���ي���ة واالس��ل�ام����ي����ة ‪ ،‬وال�����م�����دراء‬ ‫ال���ع���ام���ي���ن ال���ح���ال���ي���ي���ن وال���س���اب���ق���ي���ن‪،‬‬ ‫وكافة المرجعيات الدينية والزمنية‪،‬‬ ‫والفعاليات القضائية واالكاديمية‬ ‫وال���ع���س���ك���ري���ة واالم����ن����ي����ة واالداري���������ة‬ ‫وال���ب���ل���دي���ة واالخ���ت���ي���اري���ة ‪ ،‬ورؤس�����اء‬ ‫واع�����ض�����اء ال���ه���ي���ئ���ات االق���ت���ص���ادي���ة‬ ‫وال��ث��ق��اف��ي��ة وال��ت��رب��وي��ة واالجتماعية‬ ‫واالعالمية‪ ،‬كما يشكرون االصدقاء‬ ‫واالط���ب���اء وااله�����ل واالق������ارب وع��م��وم‬ ‫اهالي تمنين الفوقا‪.‬‬ ‫سائلين الله ع��ز وج��ل ان يحفظهم‬ ‫ويبعد عنهم كل مكروه‪.‬‬


‫‪22‬‬

‫رياضة‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫السالم زغرتا ّأول فريق شمالي‬ ‫بطالً لكأس لبنان الـ ‪ 42‬لكرة القدم‬

‫نهائي املنطقتين للسلة األميركية الشمالية للمحترفين "ان بي آي"‬

‫ميامي هيت شارف االحتفاظ ببطولة الشرقية ‪1 - 3‬‬

‫العبو السالم زغرتا مع كأس لبنان الـ ‪ 42‬يتوسطهم رئيس النادي األب اسطفان فرنجيه وطوني سليمان فرنجيه وإداريو‬

‫النادي‪ .‬‬

‫توج السالم زغرتا ً‬ ‫ّ‬ ‫بطال لكأس لبنان‬ ‫ال� �ـ‪ 42‬ل�ك��رة ال �ق��دم للمرة األول ��ى في‬ ‫تاريخه‪ ،‬بعد فوزه في المباراة النهائية‬ ‫على طرابلس ال��ري��اض��ي ‪ 0 – 1‬في‬ ‫الوقت االضافي (الوقت األصلي ‪– 0‬‬ ‫‪ ،)0‬على ملعب مدينة كميل شمعون‬ ‫ال��ري��اض �ي��ة وأم� � ��ام ن �ح��و أل� ��ف م�ت�ف��رج‬ ‫تقدمهم رئيس الوزراء السابق نجيب‬ ‫ميقاتي ووزي��ر الثقافة رون��ي عريجي‬ ‫والنائب اسطفان الدويهي والنائب‬ ‫السابق سليم دياب وطوني سليمان‬ ‫فرنجيه‪ .‬وهو الفريق األول من لبنان‬ ‫الشمالي يحقق هذا االنجاز‪.‬‬ ‫وجاءت المباراة ضعيفة المستوى‬ ‫وع � ��اب ال� �ح ��ذر أداء ال �ف��ري �ق �ي��ن‪ ،‬مع‬ ‫أفضلية نسبية ل�ط��راب�ل��س‪ .‬أم��ا في‬ ‫ال��وق��ت اإلض��اف��ي‪ ،‬ف�ك��ان ال �س�لام هو‬ ‫ال �ط��رف األخ� �ط ��ر‪ .‬ف��ي ال��دق �ي �ق��ة ‪97‬‬ ‫انبرى ساعد دف��اع السالم السنغالي‬ ‫دي��ا ساندجيري لضربة ح��رة مباشرة‬ ‫وأطلقها قذيفة بيسراه في الزاوية‬

‫(عدنان الحاج علي)‬

‫اليسرى البعيدة لمرمى الحارس عبده‬ ‫طافح‪.‬‬ ‫وت ��أه ��ل ال� �س�ل�ام‪ ،‬ب �ق �ي��ادة م��درب��ه‬ ‫الهولندي بيتر مندرتسما‪ ،‬مساعد‬ ‫ال � �م� ��درب ال �س��اب��ق ل�م�ن�ت�خ��ب ل�ب�ن��ان‬ ‫األلماني ثيو بوكر‪ ،‬لتمثيل لبنان في‬ ‫ك��أس االت �ح��اد اآلس �ي��وي ال��ى جانب‬ ‫النجمة بطل ال ��دوري وال��ذي يقوده‬ ‫بوكر‪.‬‬ ‫مثل السالم زغرتا‪ :‬الحارس محمود‬ ‫صيداوي‪ ،‬والالعبون أحمد الخطيب‪،‬‬ ‫أغوب دونابيديان‪ ،‬طارق عبده‪ ،‬عمر‬ ‫أرن��اؤوط‪ ،‬السنغالي ديا ساندجيري‬ ‫(ج� ��ان ج ��اك ي�م�ي��ن ‪ ،)116‬ال �س��وري‬ ‫أحمد ح��اج محمد‪ ،‬عباس فضل الله‬ ‫(أحمد قبيسي ‪ ،)91‬محمود الزغبي‪،‬‬ ‫أب ��و ب�ك��ر ال�م��ل (ع �م��ر ال�ح�س�ي��ن ‪،)67‬‬ ‫محمود مرعوش‪.‬‬ ‫ومثل طرابلس الرياضي‪ :‬الحارس‬ ‫عبده طافح‪ ،‬والالعبون سعد يوسف‪،‬‬ ‫ح �م��زة ع �ل��ي (م �ح �م��د م �ق �ص��ود ‪،)98‬‬

‫ع �ب��دال �ل��ه ط ��ال ��ب‪ ،‬غ � ��ازي ال �ح �س �ي��ن‪،‬‬ ‫أحمد المغربي (الفلسطيني إبرهيم‬ ‫س ��وي ��دان ‪ ،)98‬ول �ي��د ف �ت��وح‪ ،‬ع��ام��ر‬ ‫محفوض (ع�ب��د ال�س�ت��ار ال�ل��ون ‪،)68‬‬ ‫السوريون جهاد الباعور وعمار زكور‬ ‫وعبد الرحمن العكاري‪.‬‬ ‫قاد المباراة الحكم االتحادي سامر‬ ‫السيد قاسم وعاونه حكما التماس‬ ‫الدوليان سامر بدر وحسن قانصوه‪،‬‬ ‫واالت� �ح ��ادي ع�ل��ي س �ل��وم حكما راب�ع��ا‬ ‫للتبديل‪ .‬وأنذر الحكم عمر الحسين‬ ‫(‪ )81‬وم�ح�م��ود ص �ي��داوي (‪ )120‬من‬ ‫ال� �س�ل�ام زغ ��رت ��ا‪ ،‬وح� �م ��زة ع �ل��ي (‪)68‬‬ ‫وجهاد الباعور (‪ )104‬من طرابلس‪.‬‬ ‫وبعد المباراة تسلم كابتن السالم‬ ‫أغ � � ��وب دون ��اب � �ي ��دي ��ان ال � �ك� ��أس م��ن‬ ‫رئيس اإلت�ح��اد اللبناني لكرة القدم‬ ‫المهندس هاشم حيدر‪.‬‬ ‫وأقيمت احتفاالت في زغرتا حيث‬ ‫جابت شوارع المدينة مسيرات سيارة‬ ‫مع اطالق نار كثيف‪.‬‬

‫ربع النهائي من دوري األبطال اإلفريقي‬

‫فوز أول للزمالك وتعادل الصفاقسي‬ ‫حقق ال��زم��ال��ك ال�م�ص��ري ف ��وزه االول‬ ‫على الهالل السوداني ‪( 1 – 2‬الشوط‬ ‫االول ‪ )1 – 1‬في المباراة التي أجريت‬ ‫بينهمافي القاهرة في المرحلة الثانية‬ ‫من تصفيات المجموعة االولى للدور‬ ‫ربع النهائي (دوري المجموعات) من‬ ‫دوري االبطال االفريقي لكرة القدم‪.‬‬ ‫سجل للفائز الموريتاني دومينيك‬ ‫دا سيلفا ومحمد عبد ال�ش��اف��ي في‬ ‫الدقيقتين ‪ 6‬و‪ ،81‬وللخاسر مدثر‬ ‫الطيب كاريكا في الدقيقة ‪.25‬‬ ‫وفاز تي بي مازيمبي انغلبرت من‬ ‫ج�م�ه��وري��ة ال�ك��ون�غ��و ال��دي�م��وق��راط�ي��ة‬ ‫ع �ل��ى م��واط �ن��ه ف �ي �ت��ا ك �ل��وب ‪0 – 1‬‬ ‫(الشوط االول ‪ )0 – 0‬سجلها مبوانا‬ ‫ساماتا في الدقيقة ‪.62‬‬ ‫ي �ت �ص��در ال ��زم ��ال ��ك ت��رت �ي��ب ف��رق‬ ‫ال �م �ج �م��وع��ة ول � ��ه ث �ل��اث ن� �ق ��اط م��ن‬ ‫مباراتين (‪ ،)3 – 3‬يليه ال�ه�لال ‪3‬‬ ‫(‪ ،)2 – 2‬ثم فيتا كلوب ‪،)2 – 2( 3‬‬ ‫وتي بي مازيمبي انغلبرت ‪.)1 – 1( 3‬‬ ‫وف��ي المجموعة ال�ث��ان�ي��ة‪ ،‬ت�ع��ادل‬ ‫ال� � �ن � ��ادي ال� �ص� �ف ��اق� �س ��ي ال �ت��ون �س��ي‬ ‫ومضيفه وف��اق سطيف الجزائري ‪1‬‬ ‫– ‪( 1‬الشوط االول ‪ )1 – 1‬في المباراة‬ ‫ال �ت��ي اج��ري��ت بينهما ف��ي سطيف‪.‬‬ ‫س�ج��ل ل�ل�اول ال �ه��ادي بلعميري في‬ ‫ال��دق�ي�ق��ة ‪ ،12‬ول�ل�ث��ان��ي م�ع�ل��ول في‬

‫الدقيقة ‪.45‬‬ ‫وح �ق ��ق االه� �ل ��ي ب �ن �غ��ازي ال�ل�ي�ب��ي‬ ‫ف ��وزه االول ع�ل��ى ال�ت��رج��ي ال��ري��اض��ي‬ ‫التونسي ‪( 2 – 3‬ال �ش��وط االول ‪3‬‬ ‫– ‪ .)1‬سجل للفائز ادوارد سادومبا‬ ‫وف��رج عبد الحفيظ وم��وزس أركوما‬ ‫في الدقائق ‪ 4‬و‪ 12‬و‪ ،44‬وللخاسر‬ ‫أحمد عكيشي واسامة الدراجي في‬ ‫الدقيقتين ‪ 20‬و‪.78‬‬ ‫ي� �ت� �ص ��در ال� � �ن � ��ادي ال �ص �ف��اق �س��ي‬ ‫ت��رت �ي��ب ف� ��رق ال �م �ج �م��وع��ة ول� ��ه ارب ��ع‬ ‫ن�ق��اط م��ن مباراتين (‪ ،)2 – 4‬يليه‬ ‫وف � � ��اق س �ط �ي��ف ‪ ،)2 – 3( 4‬ث��م‬ ‫االهلي بنغازي ‪ ،)5 – 4( 3‬والترجي‬ ‫الرياضي ال شيء (‪.)5 – 3‬‬ ‫كأس االتحاد‬

‫تصدر كوتون سبور الكاميروني‬ ‫ت ��رت� �ي ��ب ف� � ��رق ال �م �ج �م ��وع ��ة االول� � ��ى‬ ‫ب�ع��د ف ��وزه ع�ل��ى ضيفه ري ��ال باماكو‬ ‫المالياني ‪( 1 – 2‬الشوط االول ‪– 1‬‬ ‫‪ )0‬في المباراة التي أجريت بينهما‬ ‫في غاروا في المرحلة الثانية من الدور‬ ‫رب ��ع ال�ن�ه��ائ��ي (دوري ال�م�ج�م��وع��ات)‬ ‫م��ن ك��أس االت�ح��اد االف��ري�ق��ي‪ .‬سجل‬ ‫ل �ل �ف��ائ��ز داودا ك��ام �ي �ل��و م ��ن ال�ن�ي�ج��ر‬ ‫وافراييم يوسانغيم في الدقيقتين‬

‫‪ 32‬و‪ ،80‬وللخاسر علي ب��درا ��يال‬ ‫في الدقيقة ‪.57‬‬ ‫وت �ع��ادل أس�ي��ك م�ي�م��وزا أبيدجان‬ ‫م��ن س��اح��ل ال �ع��اج وآ س��ي ل�ي��وب��اردز‬ ‫الكونغولي سلبا ‪.0 – 0‬‬ ‫ي �ت �ص��در ك ��وت ��ون س �ب��ور ت��رت�ي��ب‬ ‫ف��رق المجموعة ول��ه ث�لاث نقاط من‬ ‫م�ب��اراة واح��دة (‪ ،)1 – 2‬يليه أسيك‬ ‫م�ي�م��وزا أب�ي��دج��ان ‪ 2‬م��ن ‪،)1 – 1( 2‬‬ ‫ثم ليوباردز ‪ 1‬من ‪ ،)0 – 0( 1‬وريال‬ ‫باماكو ‪.)2 – 1( 1‬‬ ‫وف��ي المجموعة ال�ث��ان�ي��ة‪ ،‬ت�ع��ادل‬ ‫ال�ن�ج��م ال�س��اح�ل��ي ال�ت��ون�س��ي وااله�ل��ي‬ ‫المصري ‪( 1 – 1‬الشوط االول ‪)0 – 1‬‬ ‫في المباراة التي اجريت بينهما في‬ ‫سوسة‪ .‬سجل لالول الجزائري بغداد‬ ‫ب��ون�ج��اح ف��ي الدقيقة ‪ ،39‬وللثاني‬ ‫محمود حسن في الدقيقة ‪.59‬‬ ‫وت �ع��ادل ن�ك��ان��ا ال��زام �ب��ي وس�ي��وي‬ ‫سبور من ساحل العاج ‪( 1 – 1‬الشوط‬ ‫االول ‪ .)1 – 0‬س�ج��ل ل�ل�اول رون��ال��د‬ ‫كامبامبا في الدقيقة ‪ ،54‬وللثاني‬ ‫أساليه في الدقيقة ‪.20‬‬ ‫ي� �ت� �ص ��در االه � �ل� ��ي ت ��رت� �ي ��ب ف ��رق‬ ‫المجموعة وله أربع نقاط من مباراتين‬ ‫(‪ ،)1 – 3‬يليه سيوي سبور ‪– 2( 2‬‬ ‫‪ ،)2‬ثم النجم الساحلي ‪،)2 – 2( 2‬‬ ‫ونكانا ‪.)3 – 1( 1‬‬

‫ش��ارف ميامي هيت ح��ام��ل اللقب‬ ‫وثاني المنطقة الشرقية االحتفاظ‬ ‫ب �ل �ق��ب ه � ��ذه ال �م �ن �ط �ق��ة وال �ت��أه��ل‬ ‫لنهائي الدوري األميركي الشمالي‬ ‫ل �ك��رة ال�س�ل��ة ل�ل�م�ح�ت��رف�ي��ن "ان بي‬ ‫آي" ب�ع��دم��ا ت�ق��دم إن��دي��ان��ا بايسرز‬ ‫األول ‪ 1 – 3‬في نهائي المنطقة‪،‬‬ ‫إذ ح�ق��ق ع�ل�ي��ه ف��وزي��ن ت��وال �ي��ًا في‬ ‫مباراتهيما الثالثة والرابعة من سبع‬ ‫ممكنة وال�ل�ت�ي��ن أج��ري�ت��ا ف��ي قاعة‬ ‫األول "أميركان آيرالينز أرينا" في‬ ‫ميامي‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ف �ف��ي ال� �م� �ب ��اراة األول � � ��ى‪ ،‬ت�غ��ل��ب‬ ‫ميامي على ضيفه بفارق ‪ 12‬نقطة‬ ‫‪( 87 – 99‬األش� � ��واط ‪،21 – 14‬‬ ‫‪.)87 – 99 ،64 – 71 ،42 – 38‬‬ ‫سجل للفائز ل��وب��رون جيمس ‪26‬‬ ‫نقطة ال��ى خمس متابعات وسبع‬ ‫ت �م��ري��رات ح��اس �م��ة ودواي� � ��ن واي ��د‬ ‫‪ 23‬ن�ق�ط��ة وراي آل ��ن ‪ 16‬ن�ق�ط��ة‪،‬‬ ‫وللخاسر بول جورج ‪ 17‬نقطة على‬ ‫رغ ��م اص��اب�ت��ه ب��ارت �ج��اج دم��اغ��ي في‬ ‫ال�م�ب��اراة الثانية وروي هيبرت ‪16‬‬ ‫ن�ق�ط��ة ودي �ف �ي��د وس ��ت ‪ 13‬نقطة‬ ‫والن � ��س س �ت �ي �ف �ن �س��ون ‪ 10‬ن �ق��اط‬ ‫ال��ى ‪ 11‬م�ت��اب�ع��ة وخ�م��س ت�م��ري��رات‬ ‫حاسمة‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وف ��ي ال �م �ب ��اراة ال �ث��ان �ي��ة‪ ،‬ت�غ��ل��ب‬ ‫ميامي على إنديانا بفارق ‪ 12‬نقطة‬ ‫أيضًا ‪( 90 – 102‬األش��واط ‪– 27‬‬ ‫‪– 102 ،64 – 80 ،44 – 49 ،19‬‬ ‫‪ .)90‬سجل للفائز لوبرون جيمس‬ ‫‪ 32‬نقطة الى ‪ 10‬متابعات وخمس‬ ‫ت�م��ري��رات ح��اس�م��ة وك��ري��س ب��وش‬ ‫‪ 25‬نقطة ودواين وايد ‪ 15‬نقطة‪،‬‬ ‫ول �ل �خ��اس��ر ب ��ول ج � ��ورج ‪ 23‬نقطة‬ ‫وديفيد وس��ت ‪ 20‬نقطة ال��ى ‪12‬‬ ‫متابعة وجورج هيل ‪ 15‬نقطة‪.‬‬ ‫وهذه المباراة الـ ‪ 74‬في "البالي‬ ‫أوف" يسجل فيها لوبرون جيمس‬ ‫‪ 25‬نقطة ع�ل��ى األق ��ل ال��ى خمس‬ ‫متابعات وخمس تمريرات حاسمة‪،‬‬ ‫وب �ه��ا ت� �ج ��اوز ال�ل�اع ��ب األس� �ط ��وري‬ ‫مايكل جوردان في تاريخ الدوري‪.‬‬

‫ً‬ ‫نقاطا في سلة إنديانا بايسرز في مباراتهما الرابعة في ميامي أول من أمس‪ .‬‬ ‫نجم ميامي هيت لوبرون جيمس عقب تسجيله‬

‫وي �ش��ار ال��ى أن م�ي��ام��ي ه�ي��ت لم‬ ‫يغلب بعد على أرض��ه ف��ي "البالي‬ ‫أوف" م��وس��م ‪ 2014‬وان��ه ل��م يعان‬ ‫سوى خسارتين في ‪ 12‬مباراة‪.‬‬ ‫وت �ج��رى ال �م �ب��اراة ال�خ��ام�س��ة بين‬ ‫ال� �ف ��ري� �ق� �ي ��ن م � �س� ��اء االرب � � �ع� � ��اء ف��ي‬ ‫انديانابوليس‪.‬‬ ‫وف ��ي ق��اع��ة "ت�ش�ي��زاب�ي��ك ان� ّ�رج��ي‬ ‫أرينا" في أوكالهوما سيتي‪ ،‬قلص‬ ‫أوك�ل�اه ��وم ��ا س �ي �ت��ي ث ��ان ��در ث��ان��ي‬ ‫المنطقة الغربية الفارق بينه وبين‬ ‫ضيفه سان انطونيو سبرز الى ‪– 1‬‬ ‫‪ ،2‬بفوزه عليه في ثالثة مبارياتهما‬ ‫ب� �ف ��ارق ت �س��ع ن� �ق ��اط ‪97 – 106‬‬ ‫(األش ��واط ‪،53 – 57 ،29 – 28‬‬ ‫‪ .)97 – 106 ،76 – 83‬سجل‬

‫للفائز راسل وستبروك ‪ 26‬نقطة‬ ‫الى ثماني متابعات وسبع تمريرات‬ ‫حاسمة وكيفن دورانت ‪ 25‬نقطة‬ ‫ال � ��ى ‪ 10‬م �ت��اب �ع��ات وال �ك��ون �غ��ول��ي‬ ‫سيرج ايباكا العائد من اصابة ‪15‬‬ ‫نقطة‪ ،‬وللخاسر االرجنتيني مانو‬ ‫جينوبيلي ‪ 23‬نقطة وتيم دنكان‬ ‫‪ 16‬نقطة الى ثماني متابعات‪.‬‬ ‫ويلتقي الفريقان في مباراتهما‬ ‫الرابعة مساء الثلثاء في أوكالهوما‬ ‫سيتي أيضًا‪.‬‬ ‫النتائج‬

‫وهنا النتائج ونذكر ً‬ ‫أوال الفريق‬ ‫المضيف‪:‬‬

‫المنطقة الشرقية‬

‫إن��دي��ان��ا ب��اي�س��رز ‪ – 107‬ميامي‬ ‫هيت ‪96‬‬ ‫إن��دي��ان��ا ب��اي �س��رز ‪ – 83‬م�ي��ام��ي‬ ‫هيت ‪87‬‬ ‫م� �ي ��ام ��ي ه� �ي ��ت ‪ – 99‬إن ��دي ��ان ��ا‬ ‫بايسرز ‪87‬‬ ‫م �ي��ام��ي ه �ي��ت ‪ – 102‬إن��دي��ان��ا‬ ‫بايسرز ‪90‬‬ ‫تقدم ميامي هيت ‪1 – 3‬‬ ‫المنطقة الغربية‬

‫س� ��ان أن �ط��ون �ي��و س� �ب ��رز ‪– 122‬‬

‫(أ ف ب)‬

‫أوكالهوما سيتي ثاندر ‪105‬‬ ‫س � ��ان أن �ط��ون �ي��و س� �ب ��رز ‪– 112‬‬ ‫أوكالهوما سيتي ثاندر ‪77‬‬ ‫أوكالهوما سيتي ثاندر ‪– 106‬‬ ‫سان أنطونيو سبرز ‪97‬‬ ‫تقدم سان أنطونيو سبرز ‪1 – 2‬‬ ‫برنامج اليوم‬

‫وه��ذا ب��رن��ام��ج ال�ي��وم ون��ذك��ر ً‬ ‫أوال‬ ‫الفريق المضيف‪:‬‬ ‫المنطقة الغربية‬

‫أوكالهوما سيتي ثاندر – سان‬ ‫أنطونيو سبرز‪.‬‬

‫بطولة العالم األولى لسباقات البدل‬

‫‪ 3‬أرقام عاملية وأميركا األولى ألقاب ًا‬ ‫أقيمت على يومين في عطلة نهاية‬ ‫االسبوع في ناساو عاصمة أرخبيل‬ ‫ال� �ب� �ه ��ام ��اس ب��ال �م �ح �ي��ط االط �ل �س��ي‬ ‫ب �ط��ول��ة ال� �ع ��ال ��م االول � � ��ى ل �س �ب��اق��ات‬ ‫البدل وتخللها تسجيل ثالثة أرقام‬ ‫ق �ي��اس �ي��ة ع��ال �م �ي��ة ج ��دي ��دة ل�ف��ري��ق‬ ‫ج��ام��اي �ك��ي ف ��ي س� �ب ��اق ال � � � �ـ‪200×4‬‬ ‫م�ت��ر ل �ل��رج��ال‪ ،‬ول�ف��ري�ق�ي��ن كينيين‬ ‫في سباق ال�ـ ‪ 1500×4‬متر للرجال‬ ‫والسيدات‪.‬‬ ‫وفي نهائيات السباقات العشرة‬ ‫ال� �ت ��ي ت �ض �م �ن �ه��ا ال� �ب ��رن ��ام ��ج‪ ،‬ف ��ازت‬ ‫الواليات المتحدة في خمسة وكينيا‬ ‫في ثالثة وجامايكا في سباقين‪.‬‬ ‫ولم يشارك في الفريق الجامايكي‬ ‫البطل العالمي االولمبي لسباقات‬ ‫ال�س��رع��ة أوس��اي��ن ب��ول��ت‪ ،‬بينما عاد‬ ‫ال��ى الفريق بعد غياب وصيفه في‬ ‫دورة االل �ع��اب األول�م�ب�ي��ة ف��ي لندن‬ ‫‪ 2012‬ي��وه��ان ب�لاي��ك ال� ��ذي اج �ت��از‬ ‫االم �ت ��ار ال� � �ـ‪ 200‬االخ �ي ��رة م��ن س�ب��اق‬

‫الـ‪ 200×4‬متر‪.‬‬ ‫الرجال‬

‫¶ ‪ 100×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ج��ام��اي�ك��ا (ن�س�ت��ا ك��ارت��ر‪ ،‬نيكل‬ ‫أش�م�ي��د‪ ،‬ج��ول�ي��ان ف��ورس��ت‪ ،‬يوهان‬ ‫باليك) ‪ 37:77‬ثانية‪.‬‬ ‫‪ – 2‬ترينيداد وتوباغو ‪38:04‬‬ ‫‪ – 3‬بريطانيا ‪38:19‬‬ ‫¶ ‪ 200×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬جامايكا (نيكل أشميد‪ ،‬وورن‬ ‫وير‪ ،‬جيرماين براون‪ ،‬يوهان باليك)‬ ‫‪ 1:18:63‬دقيقة (رقم عالمي)‪.‬‬ ‫¶ ‪ 400×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ال� ��والي� ��ات ال �م �ت �ح��دة (دي �ف �ي��د‬ ‫فيربورغ‪ ،‬طوني ماكاي‪ ،‬كريستيان‬ ‫تايلور‪ ،‬الش��ون ميريت) ‪2:57:25‬‬ ‫دقيقتان‪.‬‬ ‫‪ – 2‬البهاماس ‪2:57:59‬‬ ‫‪ – 3‬ترينيداد وتوباغو ‪2:58:34‬‬

‫¶ ‪ 800×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬كينيا (فيرغوسون روتيتش‪،‬‬ ‫س��ام��ي ك �ي��رون �غ��و‪ ،‬ج ��وب ك�ي�ن�ي��ور‪،‬‬ ‫الفرد كيبكيتير) ‪ 7:08:40‬دقائق‪.‬‬ ‫‪ – 2‬بولونيا ‪7:08:69‬‬ ‫‪ – 3‬الواليات المتحدة ‪7:09:06‬‬ ‫¶ ‪ 1500×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ك �ي �ن �ي��ا (ك��ول �ي �ن��ز ت �ش �ي �ب��وي‪،‬‬ ‫س� � �ي �ل��اس ك � �ي � �ب�ل��اغ� ��ات‪ ،‬ج �ي �م��س‬ ‫م � � � ��اغ � � � ��وت‪ ،‬أس� � �ب� � �ي � ��ل ك� � �ي� � �ب � ��روب)‬ ‫‪ 14:22:22‬دقيقة (رقم عالمي)‪.‬‬ ‫‪ – 2‬الواليات المتحدة ‪14:40:80‬‬ ‫‪ – 3‬أثيوبيا ‪14:41:22‬‬ ‫السيدات‬

‫¶ ‪ 100×4‬متر‬ ‫‪ – 1‬الواليات المتحدة ‪ 41:88‬ثانية‪.‬‬ ‫‪ – 2‬جامايكا ‪42:28‬‬ ‫‪ – 3‬ترينيداد وتوباغو ‪42:66‬‬ ‫¶ ‪ 200×4‬متر‪:‬‬

‫الفريق الجامايكي لسباق الـ‪ 200 × 4‬متر للرجال حول لوحة تحمل رقمه القياسي‬

‫العالمي الجديد ‪ 1:18:63‬دقيقة في ناساو بالبهاماس‪ .‬وبدا الى اليسار نيكل اشميد‬

‫(فوق) ويوهان باليك‪ ،‬والى اليمين وورن وير (فوق) وجيريماين براون‪.‬‬

‫‪ – 1‬ال ��والي ��ات ال�م�ت�ح��دة (ش��ال��ون��دا‬ ‫س��ول��وم��ون‪ ،‬ت��اوان��ا م �ي��دوز‪ ،‬بيانكا‬ ‫نايت‪ ،‬كمبرلين دنكان) ‪1:29:45‬‬ ‫دقيقة‪.‬‬ ‫‪ – 2‬بريطانيا ‪ 1:29:61‬دقيقة‪.‬‬ ‫‪ – 2‬جامايكا ‪1:30:04‬‬ ‫¶ ‪ 400×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ال� ��والي� ��ات ال �م �ت �ح��دة (دي� ��دي‬ ‫ت ��روت ��ر‪ ،‬س��ان �ي��ا ري� �ت� �ش ��اردز روس‪،‬‬ ‫ناستازيا هاستينغز‪ ،‬جوان أتكينز)‬ ‫‪ 3:21:69‬دقائق‪.‬‬ ‫‪ – 2‬جامايكا ‪3:23:26‬‬ ‫‪ – 3‬نيجيريا ‪3:23:41‬‬

‫(رويترز)‬

‫¶ ‪ 800×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ال ��والي ��ات ال �م �ت �ح��دة (ش��ان �ي��ل‬ ‫ب��راي��س‪ ،‬جينا الرا‪ ،‬أج��ي ويلسون‪،‬‬ ‫بريندا مارتينيز) ‪ 8:01:58‬دقائق‪.‬‬ ‫‪ – 2‬كينيا ‪ 8:04:28‬دقائق‪.‬‬ ‫‪ – 3‬روسيا ‪8:08:19‬‬ ‫¶ ‪ 1500×4‬متر‪:‬‬ ‫‪ – 1‬كينيا (ميرسي تشيروند‪ ،‬فايث‬ ‫كيبييغون‪ ،‬ايرين جيالغات‪ ،‬هيلين‬ ‫أوب�ي��ري) ‪ 16:33:58‬دقيقة‪( .‬رق��م‬ ‫عالمي)‪.‬‬ ‫‪ – 2‬الواليات المتحدة‪16:55:33‬‬ ‫‪ – 3‬أوستراليا ‪17:08:65‬‬

‫موجز محلي‬ ‫روجيه فغالي احتفظ بلقب رالي جزين الثالث‬

‫روجيه فغالي – الى اليمين – ومالحه جوزف مطر متوجين في جزين‪.‬‬

‫(سركيس يرتسيان)‬

‫احتفظ بطل لبنان للراليات روجيه فغالي ومالحه جوزف مطر‬ ‫النسر ايفو ‪ ،"10‬بلقب رالي جزين الثالث على‬ ‫في "ميتسوبيشي ّ‬ ‫طرق معبدة‪ ،‬الذي نظمه النادي اللبناني للسيارات والسياحة في‬

‫وسجلت ابياتي ‪ .1:35:38‬ساعة‪ ،‬متقدمة نيكول الياس (االيليت)‬ ‫‪ 1:35:38‬ونادين كالوت (انتر ليبانون) ‪1:42:36‬‬ ‫وشمل السباق فئات عمرية عدة للرجال والسيدات‪ ،‬الى ذوي‬ ‫الحاجات الخاصة‪ ،‬وأشرف عليه االتحاد اللبناني أللعاب القوى‪.‬‬

‫محافظة الجنوب‪ ،‬وهو المرحلة الثالثة من بطولة لبنان للراليات‬ ‫بمشاركة ‪ 24‬سيارة‪ .‬وبلغت المسافة االجمالية للرالي ‪224,04‬‬ ‫ً‬ ‫كيلومترأ منها ‪ 83,15‬كيلومترًا ست مراحل خاصة للسرعة‪.‬‬ ‫وسجل فغالي ‪ 48:59‬دقيقة‪ ،‬متقدمًا نقوال أميوني ومالحه شادي‬ ‫بيروتي في "ميتسوبيشي النسر ايفو ‪ "10‬بفارق ‪ 1:25‬دقيقة‪ ،‬وتامر‬ ‫غندور ومالحه سليم جليالتي في "ميستوبيشي النسر ايفو ‪"10‬‬ ‫بفارق ‪ 1:40‬دقيقة‪.‬‬ ‫كما احرز فغالي لقب فئة "أر سي ‪ 2-‬ان ‪ ،"4‬واميوني لقب فئة "ار‬ ‫سي ‪("2‬المجموعة ن)‪ ،‬وروبير اعرج ومالحه ميكي آصاف لقب فئة‬ ‫"ار سي ‪ ،"3‬وماجد خوري ومالحه زياد بردويل لقب فئة "أرسي‬ ‫‪ ."4‬ونال آصاف كأس المالح الناشئ من شقيقته جويل‪ ،‬وغندور‬ ‫ومالحه جليالتي لقب كأس التصنيف‪.‬‬

‫أحرز محمد حسون وكاترين شقير بطولة "توتال" السنوية السابعة‬ ‫في الغولف‪ ،‬التي أقيمت على مالعب نادي الغولف اللبناني في‬ ‫الجناح‪.‬‬ ‫وحل ثانيًا أالن غوافك ونادين صوايا‪.‬‬

‫نصف ماراتون بعلبك لجفال وأبياتي‬

‫نادي النجمة‬

‫فاز أحمد جفال (معًا لبنان) واريغو ابياتي (أنتر ليبانون) في سباق‬ ‫نصف ماراتون بعلبك الذي نظمه نادي القلعة بعلبك‪ .‬واجتاز جفال‬ ‫مسافة ‪ 21,100‬كيلومتر في ‪ 1:13:00‬ساعة‪ ،‬متقدمًا نقوال مرتا‬ ‫(الجيش اللبناني) وعمر عيسى (الجيش اللبناني) ‪.1:13:58‬‬

‫يستقبل نادي النجمة الرياضي المهنئين باحراز فريقه بطولة‬ ‫الدوري العام لكرة القدم للمرة الثامنة‪ ،‬بين الساعة ‪ 18:00‬و‪20:00‬‬ ‫مساء الجمعة ‪ 30‬أيار على ملعب النادي في المنارة‪.‬‬ ‫وجدد النادي عقد العبه السنغالي سي الشيخ لموسم ‪– 2014‬‬

‫غولف "توتال" لحسون وشقير‬

‫‪ ،2015‬قبل سفره الى بالده السبت الماضي‪.‬‬

‫نهائي سلة الرجال من اليوم‬ ‫تقام اليوم اولى مباريات الدور النهائي من بطولة لبنان لكرة السلة‬ ‫للدرجة االولى للرجال‪ :‬الساعة ‪ 17:50‬الرياضي بيروت – الحكمة‬ ‫بيروت في قاعة صائب سالم الرياضية للنادي الرياضي بالمنارة‪.‬‬ ‫ويحرز اللقب الفريق الذي يفوز في أربع مباريات من سبع ممكنة‪.‬‬ ‫¶ استقبل وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب الحناوي في‬ ‫مكتبه بالوزارة أمس‪ ،‬وفدًا من اللجنة االدارية لالتحاد اللبناني لكرة‬ ‫السلة برئاسة المهندس وليد نصار‪ّ ،‬‬ ‫قدم اليه درعًا تقديرية‪ ،‬ودعاه‬ ‫الى حضور مباريات الدور النهائي من بطولة لبنان‪.‬‬

‫نادي السالم زغرتا‬ ‫ّ‬ ‫يتقبل نادي السالم زغرتا التهاني بإحرازه كأس لبنان لكرة القدم‪،‬‬ ‫ً‬ ‫السبت ‪ 31‬أيار من الرابعة عصرًا حتى الثامنة مساء‪ ،‬في ملعب النادي‬ ‫بالمرداشية‪.‬‬


‫رياضة ‪23‬‬

‫‪ 81‬ســـنـة‬

‫األربعاء ‪ 28‬أيار ‪Mercredi 28 Mai 2014 | 2014‬‬

‫"ديسيما" لريال مدريد بعد انتظار ‪ 12‬سنة‬ ‫بفوزه على أتلتيكو مدريد يف دوري األبطال األوروبي‬ ‫ب �ع��د ان �ت �ظ��ار دام ‪ 12‬س �ن��ة‪ ،‬أح ��رز‬ ‫ري ��ال م��دري��د االس �ب��ان��ي أخ �ي �رًا لقبه‬ ‫العاشر "ديسيما" في دوري االبطال‬ ‫االوروب��ي لكرة القدم‪ ،‬اذ تغلب على‬ ‫مواطنه أتلتيكو مدريد ‪ 1 – 4‬في‬ ‫ال��وق��ت االض ��اف ��ي (ال ��وق ��ت االص �ل��ي‬ ‫‪ )1 – 1‬م��ن ال �م �ب��اراة النهائية التي‬ ‫أجريت بينهما على ملعب "دا لوز"‬ ‫ف��ي ال �ع��اص �م��ة ال�ب��رت�غ��ال�ي��ة ل�ش�ب��ون��ة‬ ‫وشهدها نحو ‪ 65‬الف متفرج‪.‬‬ ‫أف �ت �ت��ح ال �م��داف��ع االوروغ ��واي ��ان ��ي‬ ‫دييغو غ��ودي��ن التسجيل ألتلتيكو‬ ‫مدريد في الدقيقة ‪.36‬‬ ‫وف��ي الدقيقة الثالثة م��ن الوقت‬ ‫المحتسب بدل الوقت الضائع ‪،93‬‬ ‫سجل قلب الدفاع سيرجيو راموس‬ ‫اصابة التعادل لريال مدريد‪ ،‬حارمًا‬ ‫أتلتيكو م��دري��د لقبًا أول ك��ان في‬ ‫متناوله حتذاك!‬ ‫ول �ع ��ب ال �ف��ري �ق��ان وق �ت ��ًا اض��اف �ي��ًا‬ ‫انهار خالله أتلتيكو مدريد واهتزت‬ ‫ش �ب��اك��ه ب �ث�ل�اث اص ��اب ��ات ل�ل��وي�ل��زي‬ ‫غ ��اري ��ث ب��اي��ل وال� �ب ��رازي ��ل م��ارس�ي�ل��و‬

‫العبو ريال مدريد مع كأس دوري االبطال االوروبي على ملعب "دا لوز" في لشبونة‪.‬‬

‫والبرتغالي كريستيانو رون��ال��دو من‬ ‫ض��رب��ة ج ��زاء "ب�ن��ال�ت��ي" ف��ي ال��دق��ائ��ق‬

‫‪ 110‬و‪ 118‬و‪. .120‬‬ ‫وه � ��ي ال � �م ��رة االول � � ��ى ف ��ي ت��اري��خ‬

‫(أ ب)‬

‫المسابقة يصل فريقان من المدينة‬ ‫نفسها الى المباراة النهائية‪ ،‬والمرة‬

‫موناكو سادس��ة مراحل بطولة العالم للس��يارات "الفورموال ‪"1‬‬

‫جدد فوزه واستعاد الصدارة‬ ‫روسبرغ َّ‬

‫الخامسة يصل ف��ري�ق��ان م��ن ال��دول��ة‬ ‫نفسها الى هذا الدور‪.‬‬ ‫ورفع ريال مدريد رصيده الى ‪10‬‬ ‫القاب‪ ،‬وهو رقم قياسي‪ ،‬بعد اعوام‬ ‫‪ 1956‬و‪ 1957‬و‪ 1958‬و‪1959‬‬ ‫و‪ 1960‬و‪ 1966‬و‪ 1998‬و‪2000‬‬ ‫و‪ ،2002‬مع العلم انه خاض المباراة‬ ‫ال�ن�ه��ائ�ي��ة ل �ل �م��رة ال � � �ـ‪ .13‬ك �م��ا ع��ادل‬ ‫م��درب��ه االي �ط��ال��ي ك��ارل��و انشيلوتي‬ ‫الذي نجح في تحقيق ما عجز عنه ‪10‬‬ ‫مدربين منذ الفوز االخير عام ‪،2002‬‬ ‫الرقم القياسي المسجل باسم مدرب‬ ‫ليفربول ال�س��اب��ق ب��وب بايسلي من‬ ‫حيث ع��دد األل�ق��اب ث�لاث��ة‪ ،‬اذ سبق‬ ‫له ان قاد آ سي ميالن االيطالي الى‬ ‫الفوز باللقب عامي ‪ 2003‬و‪.2007‬‬ ‫أما اتلتيكو مدريد بقيادة مدربه‬ ‫االرج �ن �ت �ي �ن��ي دي �ي �غ��و س �ي �م �ي��ون��ي‪،‬‬ ‫فاخفق للمرة الثانية في تاريخه في‬ ‫اح��راز اللقب المرموق بعد خسارته‬ ‫ام��ام بايرن ميونيخ االلماني ‪4 – 0‬‬ ‫ع��ام ‪ 1974‬بعد م�ب��اراة أول��ى انتهت‬ ‫بالتعادل ‪.1 – 1‬‬

‫مباريات استعداد ًا لنهائيات كأس العالم الـ‪ 20‬لكرة القدم‬ ‫ف��ازت بلجيكا على اللوكسمبور ‪5‬‬ ‫– ‪( 1‬الشوط االول ‪ )1 – 2‬في مباراة‬ ‫دولية ودية في كرة القدم اجريت‬ ‫بينهما في جنك‪ ،‬في اطار استعداد‬ ‫االولى لنهائيات كأس العالم الـ‪20‬‬ ‫ل� �ك ��رة ال � �ق ��دم ال� �ت ��ي ت�س�ت�ض�ي�ف�ه��ا‬ ‫ال �ب��رازي��ل م��ن ‪ 12‬ح ��زي ��ران ال ��ى ‪13‬‬ ‫تموز‪ .‬سجل للفائز روميلو لوكاكو‬ ‫ال � ��ذي ل �ع��ب ال �م��وس��م ال �م��اض��ي مع‬ ‫افرتون االنكليزي معارًا (‪ )3‬وناصر‬ ‫ال �ش��اذل��ي وك �ي �ف��ن دي ب��روي��ن من‬

‫ضربة جزاء "بنالتي" في الدقائق ‪3‬‬ ‫و‪ 23‬و‪ 53‬و‪ 71‬و‪ ،1+90‬وللخاسر‬ ‫اوريليان جواكيم في الدقيقة ‪.13‬‬ ‫وتلعب بلجيكا في النهائيات في‬ ‫المجموعة الثامنة التي تضم ايضا‬ ‫روسيا والجزائر وكوريا الجنوبية‪.‬‬ ‫■ ف ��ي ف �ي �ي �ن��ا ب��ال �ن �م �س��ا‪ ،‬ف ��ازت‬ ‫ال �ك��ام �ي��رون ع�ل��ى م�ق��دون�ي��ا ‪0 – 2‬‬ ‫(ال� �ش ��وط االول ‪ )0 – 0‬سجلهما‬ ‫بيار ويبو واريك ماكسيم تشوبو –‬ ‫موتينغ في الدقيقتين ‪ 52‬و‪.84‬‬

‫وتلعب الكاميرون في النهائيات‬ ‫ف��ي ال�م�ج�م��وع��ة االول� ��ى ال �ت��ي تضم‬ ‫ايضا البرازيل وكرواتيا والمكسيك‪.‬‬ ‫■ ف��ي ب�ط��رس�ب��رج‪ ،‬ف ��ازت روس�ي��ا‬ ‫ع �ل��ى س �ل��وف��اك �ي��ا ‪( 0 – 1‬ال �ش��وط‬ ‫االول ‪ )0 – 0‬س�ج�ل�ه��ا ال�ك�س�ن��در‬ ‫كيرجاكوف في الدقيقة ‪.82‬‬ ‫■ ف � � ��ي س� � �ي � ��دن � ��ي‪ ،‬ت � �ع� ��ادل� ��ت‬ ‫أوس �ت��رال �ي��ا وج �ن ��وب اف��ري �ق �ي��ا ‪– 1‬‬ ‫‪( 1‬ال� �ش ��وط االول ‪ .)1 – 1‬سجل‬ ‫ل�ل�اول ��ى ت �ي��م ك��اه �ي��ل ال � ��ذي ح�م��ل‬

‫ش� ��ارة ال �ك��اب �ت��ن ل �ل �م��رة االول � ��ى في‬ ‫مباراته الدولية الـ‪ ،69‬في الدقيقة‬ ‫‪ ،14‬وللثانية اي��ان��دا ب��ات��وس��ي في‬ ‫الدقيقة ‪.13‬‬ ‫وتلعب أوستراليا في النهائيات‬ ‫ف��ي المجموعة ال�ث��ان�ي��ة ال�ت��ي تضم‬ ‫ايضا اسبانيا حاملة اللقب وهولندا‬ ‫وتشيلي‪.‬‬ ‫■ في هارتبرغ بالنمسا‪ ،‬تعادلت‬ ‫ايران ومونتينيغرو سلبا ‪.0 – 0‬‬ ‫وتلعب اي��ران في النهائيات في‬

‫ال�م�ج�م��وع��ة ال �س��ادس��ة ال �ت��ي تضم‬ ‫أيضًا االرجنتين ونيجيريا والبوسنة‬ ‫والهرسك‪.‬‬ ‫■ في سايتاما‪ ،‬فازت اليابان على‬ ‫ق�ب��رص ‪( 0 – 1‬ال �ش��وط االول ‪– 1‬‬ ‫‪ )0‬سجلها ات�س��وت��و اوت �ش �ي��دا في‬ ‫الدقيقة ‪.43‬‬ ‫وت�ل�ع��ب ال�ي��اب��ان ف��ي النهائيات‬ ‫ف��ي المجموعة ال�ث��ال�ث��ة ال�ت��ي تضم‬ ‫اي�ض��ا كولومبيا وال�ي��ون��ان وساحل‬ ‫العاج‪.‬‬

‫كرة املضرب ‪ :‬سقوط بطلي أوستراليا فافرينكا ولي نا‬ ‫اس�ت�ه��ل االس �ب��ان��ي راف��اي �ي��ل ن��ادال‬ ‫المصنف اول دفاعه عن لقبه بفوز‬ ‫سريع على األميركي روبي جينيبري‬ ‫‪ 0 - 6 ،3 - 6 ،0 - 6‬في الدور االول‬ ‫من بطولة فرنسا الدولية المفتوحة‬ ‫ل� �ك ��رة ال� �م� �ض ��رب ال� �ت ��ي ت� �ق ��ام ع�ل��ى‬ ‫مالعب "روالن غ��اروس" الصلصالية‬ ‫ف� ��ي ب� ��اري� ��س وه � ��ي ث ��ان �ي ��ة دورات‬ ‫"الغران شيليم" االربع الكبرى لسنة‬ ‫‪ ،2014‬وتأهل للدور الثاني ليلتقي‬ ‫النمسوي دومينيك ثييم ال��ذي فاز‬ ‫على الفرنسي بول ‪ -‬هنري ماتيو ‪6‬‬ ‫ ‪ .2 - 6 ،)3 - 7( 6 - 7 ،4‬ول��م‬‫يخسر نادال في روالن غاروس سوى‬ ‫مرة واحدة عام ‪ 2009‬في الدور الرابع‬ ‫ام� ��ام األس ��وج ��ي روب� ��ن س��ودرل �ي �ن��غ‪،‬‬ ‫وأح � ��رز ال �ب �ط��ول��ة ال�ف��رن�س�ي��ة ث�م��ان��ي‬ ‫م��رات منها أرب��ع تواليا في المواسم‬ ‫االخيرة‪.‬‬ ‫وفاز الصربي نوفاك ديوكوفيتش‬ ‫المصنف ثانيا والذي لم يحرز اللقب‬ ‫الفرنسي قط‪ ،‬على البرتغالي جواو‬ ‫سوزا ‪ 4 - 6 ،2 - 6 ،1 - 6‬في ساعة‬ ‫و‪ 50‬دقيقة‪.‬‬ ‫وب � ��ات ال �س��وي �س��ري س�ت��ان�ي�لاس‬ ‫ف��اف��ري �ن �ك��ا ال �م �ص �ن��ف ث��ال �ث��ا وب �ط��ل‬ ‫أوس �ت��رال �ي��ا ال �م �ف �ت��وح��ة ف ��ي ك��ان��ون‬ ‫الثاني الماضي‪ ،‬أعلى مصنف يخرج‬ ‫من الدورة بعد خسارته امام األسباني‬ ‫غييرمو غارسيا ‪ -‬لوبيز ‪،5 - 7 ،6 - 4‬‬ ‫‪.6 - 0 ،6 - 2‬‬

‫مؤسسها ‪ 1933‬جبران تويني‬ ‫رئيسها الفخري‪:‬‬

‫غسان تويني‬

‫تصدر عن "النهار" ش‪ .‬م‪ .‬ل‪.‬‬

‫وراف��ق كي نيشيكوري المصنف‬ ‫تاسعا وال��ذي بات اول ياباني يصل‬ ‫ال��ى ال ��دور ال��راب��ع ف��ي روالن غ��اروس‬ ‫العام الماضي‪ ،‬فافرينكا الى صفوف‬ ‫المتفرجين بخسارته امام السلوفاكي‬ ‫مارتن كليزان ‪،6 - 1 ،)7 - 4( 7 - 6‬‬ ‫‪.6 - 2‬‬ ‫وخ��اض الفرنسي جوليان بينيتو‬ ‫واألرج �ن �ت �ي �ن��ي ف ��اك ��ون ��دو ب��اغ�ن�ي��س‬ ‫م � �ب� ��اراة م ��ارات ��ون� �ي ��ة اس �ت �م ��رت ارب ��ع‬ ‫س��اع��ات و‪ 27‬دقيقة وانتهت بفوز‬ ‫االخير ‪،6 - 3 ،6 - 1 ،2 - 6 ،1 - 6‬‬ ‫‪.16 - 18‬‬ ‫وت��أه��ل األس �ب��ان��ي داف �ي��د فيرير‬ ‫ال�م�ص�ن��ف خ��ام �س��ا ووص �ي��ف ال�ب�ط��ل‬ ‫ال �م��وس��م ال� �م ��اض ��ي‪ ،‬ل� �ل ��دور ال �ث��ان��ي‬ ‫ب �ع��د ف � ��وزه ع �ل��ى ال �ه��ول �ن��دي اي �غ��ور‬ ‫سييسلينغ ‪،1 - 6 ،3 - 6 ،4 - 6‬‬ ‫بينما خاض البريطاني أن��درو موراي‬ ‫ال�م �ص �ن��ف س��اب �ع��ا‪ ،‬أرب� ��ع م�ج�م��وع��ات‬ ‫ليفوز على القازاقي أندري غولوبيف‬ ‫‪ .3 - 6 ،6 - 3 ،4 - 6 ،1 - 6‬وخرج‬ ‫البلغاري غريغور ديميتروف المصنف‬ ‫‪ 11‬م��ن ال�ب�ط��ول��ة ب�ع��د خ �س��ارت��ه ام��ام‬ ‫الكرواتي العمالق ايفو كارلوفيتش‬ ‫‪ )7 - 4( 7 - 6 ،7 - 5 ،6 - 4‬في‬ ‫مباراة سدد خاللها الفائز ‪ 22‬ضربة‬ ‫ارسال ساحقة "آيس"‪.‬‬ ‫وف� ��ي ب �ط��ول��ة ال� �س� �ي ��دات‪ ،‬ف ��ازت‬ ‫ال��روس�ي��ة م��اري��ا ش��اراب��وف��ا المصنفة‬ ‫سابعة وحاملة اللقب عام ‪ 2012‬على‬

‫ ‬

‫رئيس مجلس اإلدارة‪ :‬نايلة تويني‬

‫ ‬

‫مواطنتها كسينيا ب�ي��رف��اك ‪،1 - 6‬‬ ‫‪ 2 - 6‬وتأهلت للدور الثاني لتلتقي‬ ‫البلغارية تسفيتانا بيرونكوفا التي‬ ‫فازت على األلمانية أنيكا بيك ‪7 - 6‬‬ ‫(‪.2 - 6 ،3 - 6 ،)7 - 5‬‬ ‫وسقطت الصينية لي نا المصنفة‬ ‫ث��ان�ي��ة وب�ط�ل��ة أوس�ت��رال�ي��ا المفتوحة‬ ‫ف� ��ي م� �ل� �ب ��ورن ف� ��ي ك� ��ان� ��ون ال �ث��ان��ي‬ ‫الماضي‪ ،‬ام��ام الفرنسية كريستينا‬ ‫مالدينوفيتش ‪- 1 ،3 - 6 ،7 - 5‬‬ ‫‪ .6‬وه ��ي ال �م��رة االول� ��ى م�ن��ذ اع�ت�م��اد‬ ‫ال �ب �ط��والت ال�م�ف�ت��وح��ة ع ��ام ‪،1968‬‬ ‫ي�خ��رج ح��ام�لا لقب بطولة أوستراليا‬ ‫المفتوحة من ال��دور االول في روالن‬ ‫غاروس‪ .‬وكان فافرينكا أحرز اللقب‬ ‫األوس� �ت ��رال ��ي ع �ل��ى ح �س ��اب ن � ��ادال‪،‬‬ ‫ول ��ي ن ��ا ع �ل��ى ح �س��اب ال�س�ل��وف��اك�ي��ة‬ ‫دومينيكا تشيبولكوفا‪.‬‬ ‫وتأهلت الرومانية سيمونا هاليب‬ ‫المصنفة راب �ع��ة ل �ل��دور ال�ث��ان��ي بعد‬ ‫فوزها على الروسية أليسا كليبانوفا‬ ‫‪ .2 - 6 ،0 - 6‬وه � ��ي س�ت�ل�ت�ق��ي‬ ‫البريطانية هيذر واتسون التي فازت‬ ‫ع�ل��ى ال�ت�ش�ي�ك�ي��ة ب ��ارب ��ورا زاه�لاف��وف��ا‬ ‫ستريكوفا ‪ .4 - 6 ،3 - 6‬وهو الفوز‬ ‫الثاني لهاليب في خامس مشاركة‬ ‫لها في روالن غاروس‪.‬‬ ‫ك ��ذل ��ك س �ق �ط��ت ال ��دان �م ��ارك �ي ��ة‬ ‫كارولين فوزنياكي المصنفة ‪ 13‬امام‬ ‫البلجيكية يانينا فيكماير ‪5( 7 - 6‬‬ ‫‪.6 - 2 ،4 - 6 ،)7 -‬‬

‫(‪)2011‬‬

‫غسان تويني (‪)2010 - 2006‬‬

‫جبـران توينـي (‪)2005 - 2000‬‬

‫رئيس التحرير‪ :‬نايلة تويني‬

‫نائب رئيس التحرير‪ :‬نبيـل بو منصف‬ ‫مدير التحرير ‪ :‬غسان حجار‬

‫رؤساء األقسام‪ :‬عربيات ودوليات‪ :‬سميح صعـب ‪ -‬ديبلوماسيات وقضايا‪ :‬جهـاد الزين‬ ‫تربية ومدنيات‪ :‬ابرهيم حيدر ‪ -‬الرياضة‪ :‬ناجي شربل‬

‫ثقافة‪ :‬جمانة حداد ‪ -‬منبر‪ :‬جوزف باسيل ‪ -‬إقتصاد‪ :‬موريس متى‬

‫المدير المسؤول‪ :‬حبيب شلوق‬

‫دورة دوسلدورف‬

‫أح��رز األلماني فيليب كولشرايبر‬ ‫ال�م�ص�ن��ف أول ب �ط��ول��ة دورة ك��أس‬ ‫دوسلدورف االلمانية الدولية للرجال‬ ‫على مالعب صلصالية والتي بلغت‬ ‫ق�ي�م��ة ج��وائ��زه��ا ‪ 467,800‬دوالر‪،‬‬ ‫بعد ف��وزه في المباراة النهائية على‬ ‫الكرواتي ايفو كارلوفيتش المصنف‬ ‫سابعا ‪ .)4 – 7( 6 – 7 ،2 – 6‬وهو‬ ‫ال�ل�ق��ب ال �خ��ام��س ل�ك��ول�ش��راي�ب��ر منذ‬ ‫احترافه‪ ،‬بينها أربعة في المانيا‪.‬‬ ‫دورة نيس‬

‫أح��رز الالتفي أرنستس غولبيس‬ ‫ال�م�ص�ن��ف ث��ان�ي��ا ب�ط��ول��ة دورة نيس‬ ‫الفرنسية الدولية المفتوحة للرجال‬ ‫على مالعب صلصالية والتي بلغت‬ ‫ق�ي�م��ة ج��وائ��زه��ا ‪ 467,800‬دوالر‪،‬‬ ‫ب �ف��وزه ف��ي ال �م �ب��اراة ال�ن�ه��ائ�ي��ة على‬ ‫االرجنتيني فيديريكو دلبونيس ‪6‬‬ ‫– ‪ .)5 – 7( 6 – 7 ،1‬وه��و اللقب‬ ‫ال�ث��ان��ي لغولبيس المصنف ‪ 19‬في‬ ‫العالم ه��ذه السنة‪ ،‬وال �س��ادس منذ‬ ‫احترافه‪.‬‬ ‫دورة نورمبرغ‬

‫أح ��رزت الكندية أوج�ي�ن��ي بوشار‬ ‫المصنفة ثانية لقبها االول محترفة‬

‫ملحق النهار‪ :‬عقل العويط‬

‫دليل النهار ‪ :‬جوزف بو نصار‬

‫نهار الرياضة ‪ :‬ناجي شربل‬ ‫عالم النهار‪ :‬ألين فرح‬ ‫نهارك‪ :‬‬

‫النتائج والترتيب‬

‫ال��ف��رن��س��ي��ة م�لادي��ن��وف��ي��ت��ش عقب‬

‫اخراجها الصينية لي نا بطلة أوستراليا‬ ‫ً‬ ‫سابقا من ال��دور االول‬ ‫وبطلة فرنسا‬

‫م��ن ال��ب��ط��ول��ة الفرنسية ف��ي ب��اري��س‬ ‫أمس‪.‬‬

‫جورج موسى‬

‫(رويترز)‬

‫اذ ف ��ازت ع�ل��ى التشيكية ك��ارول�ي�ن��ا‬ ‫بليسكوفا ‪3 – 6 ،4 – 6 ،6 – 2‬‬ ‫ف��ي ال �م �ب��اراة النهائية ل ��دورة ك��أس‬ ‫نورمبرغ االلمانية الدولية للسيدات‬ ‫على مالعب صلصالية والتي بلغت‬ ‫قيمة جوائزها ‪ 235‬الف دوالر‪.‬‬ ‫دورة ستراسبور‬

‫أح� � ��رزت ال �ب��ورت��وري �ك �ي��ة م��ون�ي�ك��ا‬ ‫بويغ (‪ 20‬سنة) لقبها االول محترفة‬ ‫ب �ف ��وزه ��ا ع �ل��ى االس �ب ��ان �ي ��ة س�ي�ل�ف�ي��ا‬ ‫سولير أسبينوزا ‪ ،3 – 6 ،4 – 6‬في‬ ‫ال�م�ب��اراة النهائية ل��دورة ستراسبور‬ ‫ال�ف��رن�س�ي��ة ال��دول �ي��ة ل�ل�س�ي��دات على‬ ‫مالعب صلصالية والتي بلغت قيمة‬ ‫جوائزها ‪ 235‬الف دوالر‪.‬‬

‫المدير الفني‪ :‬زياد القسيس‬

‫األسبوعي‪:‬‬

‫اح� �ت� �ف ��ظ ف� ��ري� ��ق "م� ��رس � �ي� ��دس"‬ ‫ب �س �ي �ط��رت��ه ع �ل��ى ب �ط��ول��ة ال �ع��ال��م‬ ‫للسيارات "ال�ف��ورم��وال ‪ "1‬لموسم‬ ‫‪ 2014‬ول �ك��ن ب � ��أدوار م�ع�ك��وس��ة‪،‬‬ ‫إذ اس �ت��أث��ر ب��ال �م��رك��زي��ن األول �ي��ن‬ ‫للمرة الخامسة في ستة سباقات‬ ‫أجريت حتى اآلن وذلك في سباق‬ ‫ال �ج��ائ��زة ال �ك �ب��رى ل �م��ون��اك��و‪ ،‬وه��و‬ ‫المرحلة ال�س��ادس��ة م��ن البطولة‪،‬‬ ‫ال � ��ذي أق �ي ��م ف ��ي ش� � ��وارع االم � ��ارة‬ ‫وأكمله ‪ 14‬سائقًا من ‪ .22‬وتوقف‬ ‫السباق مرتين‪ :‬االول��ى ف��ي اللفة‬ ‫األول ��ى عندما اص�ط��دم��ت سيارتا‬ ‫البريطاني جنسون ب��ات��ون "م��اك‬ ‫الرن – مرسيدس" والمكسيكي‬ ‫س �ي��رج �ي��و ب �ي��ري��ز "ف� � ��ورس إن��دي��ا‬ ‫– م��رس �ي��دس"‪ ،‬ف��دخ�ل��ت س�ي��ارة‬ ‫االم ��ان ل�ت�خ��رج ف��ي ال�ل�ف��ة ال��راب�ع��ة‪.‬‬ ‫وال�ث��ان�ي��ة ف��ي ال�ل�ف��ة ال � �ـ‪ 25‬عندما‬ ‫خ��رج��ت س �ي��ارة االل �م��ان��ي أدري ��ان‬ ‫س��وت�ي��ل "س��اوب��ر – ف �ي��راري" عن‬ ‫المسار لفقدان سائقها السيطرة‬ ‫ع �ل �ي �ه��ا‪ ،‬ف��دخ �ل��ت س� �ي ��ارة االم� ��ان‬ ‫مجددا لتخرج في اللفة الـ‪.31‬‬ ‫وق��د ج��دد سائق "مرسيدس"‬ ‫االلماني نيكو روس�ب��رغ ف��وزه في‬ ‫موناكو لموسم ‪ ،2013‬بعدما اجتاز‬ ‫مسافة ‪ 260,520‬كيلومترا (‪78‬‬ ‫ل�ف��ة) ف��ي ‪ 1:49:27:661‬ساعة‪،‬‬ ‫ب�م�ت��وس��ط س��رع��ة ب�ل��غ ‪142,802‬‬ ‫ك�ي�ل��وم�ت��را ف��ي ال �س��اع��ة‪ ،‬م�ت�ق��دم��ا‬ ‫رف �ي �ق��ه ف ��ي ال �ف��ري��ق ال �ب��ري �ط��ان��ي‬ ‫ل ��وي ��س ه ��ام �ي �ل �ت ��ون‪ ،‬ال� � ��ذي ف ��از‬ ‫ف��ي ال�س�ب��اق��ات االرب �ع��ة السابقة‪،‬‬ ‫بفارق ‪ 9:210‬ث��وان‪ ،‬وسائق "رد‬ ‫ب��ول – رينو" االوسترالي دانيال‬ ‫ري�ك�ي��اردو ب�ف��ارق ‪ .9:614‬وبهذا‬ ‫ال �ف��وز اس �ت �ع��اد روس� �ب ��رغ ص ��دارة‬ ‫الترتيب ال�ع��ام للسائقين بفارق‬ ‫أربع نقاط عن هاميلتون‪.‬‬ ‫وكان روسبرغ أول المنطلقين‬ ‫لتسجيله أس��رع لفة في التجارب‬ ‫ال� � �م � ��ؤه� � �ل � ��ة‪ ،‬ام � � � � ��ام ه ��ام� �ي� �ل� �ت ��ون‬ ‫وريكياردو ايضا‪.‬‬ ‫أما بطل العالم سائق "رد بول‬ ‫– ري �ن��و" االل �م��ان��ي س�ي�ب��اس�ت�ي��ان‬ ‫ف�ي�ت�ي��ل‪ ،‬ال�م�ح�ب��ط ه ��ذا ال�م��وس��م‪،‬‬ ‫ف �ق��د خ ��ان ��ه م� �ح ��رك س �ي ��ارت ��ه ف��ي‬ ‫اللفات االولى واضطر الى متابعة‬ ‫السباق على الشاشة من حظيرة‬ ‫فريقه!‬

‫االخراج‪ :‬جميل عـون‬ ‫جان زيـن‬

‫ابرهيم الشريف‬

‫مي شريم‬

‫تكنولوجيا المعلومات‪ :‬وديع تويني‬ ‫التصوير‪ :‬ساكو بيكاريان‬

‫األرشيف‪ :‬جورج فرنسيس‬

‫وهنا النتائج الفنية للسباق‪:‬‬ ‫‪ – 1‬ن �ي �ك��و روس � �ب� ��رغ (ال �م ��ان �ي ��ا ‪/‬‬ ‫م� ��رس � �ي� ��دس) ‪1:49:27:661‬‬ ‫ساعة‪.‬‬ ‫‪ – 2‬لويس هاميلتون (بريطانيا‬ ‫‪ /‬مرسيدس) بفارق ‪ 9:210‬ثوان‪.‬‬ ‫‪ – 3‬دانيال ريكياردو (أوستراليا‬ ‫‪ /‬رد بول – رينو) بفارق ‪9:614‬‬ ‫‪ – 4‬ف��رن��ان��دو ألونسو (اسبانيا ‪/‬‬ ‫فيراري) بفارق ‪32:452‬‬ ‫‪ – 5‬ن�ي�ك��و ه��ال�ك�ن�ب��رغ (ال �م��ان �ي��ا ‪/‬‬ ‫فورس إنديا – مرسيدس) بفارق‬ ‫لفة‪.‬‬ ‫‪ – 6‬جنسون ب��ات��ون (بريطانيا ‪/‬‬ ‫م ��اك الرن ‪ -‬م��رس �ي��دس) ب �ف��ارق‬ ‫لفة‪.‬‬ ‫‪ – 7‬ف�ي�ل�ي�ب��ي م��اس��ا (ال� �ب ��رازي ��ل ‪/‬‬ ‫ول �ي��ام��س – م��رس �ي��دس) ب�ف��ارق‬ ‫لفة‪.‬‬ ‫‪ – 8‬روم� � ��ان غ ��روج ��ان (ف��رن �س��ا ‪/‬‬ ‫لوتوس ‪ -‬رينو) بفارق لفة‪.‬‬ ‫‪ – 9‬ج � ��ول ب �ي��ان �ش��ي (ف ��رن� �س ��ا ‪/‬‬ ‫ماروسيا ‪ -‬فيراري) بفارق لفة‪.‬‬ ‫‪ – 10‬كيفن ماغنوسن (الدنمارك‬ ‫‪ /‬م��اك الرن ‪ -‬م��رس�ي��دس) ب�ف��ارق‬ ‫لفة‪.‬‬

‫ً‬ ‫متوجا في موناكو أمام االمير البير‬ ‫سائق "مرسيدس" االلماني نيكو روسبرغ‬ ‫الثاني واالميرة شارلين‪.‬‬

‫‪ – 11‬ماركوس أريكسون (أسوج‬ ‫‪ /‬كاترهام – رينو) بفارق لفة‪.‬‬ ‫‪ – 12‬كيمي راي�ك��ون��ن (فنلندا ‪/‬‬ ‫فيراري) بفارق لفة‪.‬‬ ‫‪ – 13‬كامويي كوباياشي (اليابان‬ ‫‪ /‬كاترهام – رينو) بفارق ‪ 3‬لفات‪.‬‬ ‫‪ – 14‬ماكس تشيلتون (بريطانيا‬ ‫‪ /‬م��اروس �ي��ا – ف� �ي ��راري) ب �ف��ارق ‪3‬‬ ‫لفات‪.‬‬ ‫ استيبان غوتييريز (المكسيك ‪/‬‬‫ساوبر – فيراري) بفارق ‪ 19‬لفة‪.‬‬ ‫ ف��ال �ت �ي��ري ب ��وت ��اس (ف �ن �ل �ن��دا ‪/‬‬‫وليامس – مرسيدس) بفارق ‪23‬‬ ‫لفة‪.‬‬ ‫ ج ��ان – اري� ��ك ف �ي��رن (ف��رن �س��ا ‪/‬‬‫ت��ورو روس��و – مرسيدس) بفارق‬ ‫‪ 28‬لفة‪.‬‬ ‫ أدريان سوتيل (المانيا ‪ /‬ساوبر‬‫– فيراري) بفارق ‪ 55‬لفة‪.‬‬ ‫ دانييل كفيات (روس�ي��ا ‪ /‬تورو‬‫روسو – رينو) بفارق ‪ 68‬لفة‪.‬‬ ‫ سيباستيان فيتيل (المانيا ‪ /‬رد‬‫بول – رينو) بفارق ‪ 73‬لفة‪.‬‬ ‫ س�ي��رج�ي��و ب �ي��ري��ز (ال�م�ك�س�ي��ك ‪/‬‬‫فورس إنديا – مرسيدس) بفارق‬ ‫‪ 78‬لفة‪.‬‬ ‫ ب��اس�ت��ور م��ال��دون��ادو (ف �ن��زوي�لا ‪/‬‬‫لوتوس – رينو) بفارق ‪ 78‬لفة‪.‬‬ ‫وهذا الترتيب العام للسائقين‬ ‫بعد المرحلة السادسة من ‪ 19‬من‬ ‫البطولة‪:‬‬ ‫‪ – 1‬نيكو روسبرغ (المانيا) ‪122‬‬ ‫نقطة‪.‬‬

‫اإلدارة والتحرير‪:‬‬

‫اإلعالنات‪ :‬برسميديا‬

‫(أ ب)‬

‫‪ – 2‬لويس هاميلتون (بريطانيا)‬ ‫‪118‬‬ ‫‪ – 3‬فرناندو ألونسو (اسبانيا) ‪61‬‬ ‫‪ – 4‬دانيال ريكياردو (أوستراليا)‬ ‫‪54‬‬ ‫‪ – 5‬نيكو هالكنبرغ (المانيا) ‪47‬‬ ‫‪ – 6‬سيباستيان فيتيل (المانيا)‬ ‫‪45‬‬ ‫‪ – 7‬ف��ال�ت�ي��ري ب��وت��اس (ف�ن�ل�ن��دا)‬ ‫‪34‬‬ ‫‪ – 8‬ج�ن�س��ون ب��ات��ون (ب��ري�ط��ان�ي��ا)‬ ‫‪31‬‬ ‫‪ – 9‬كيفن ماغنوسن (الدنمارك)‬ ‫‪21‬‬ ‫‪ – 10‬سيرجيو بيريز (المكسيك)‬ ‫‪20‬‬ ‫‪ – 11‬فيليبي ماسا (البرازيل) ‪18‬‬ ‫‪ – 12‬كيمي رايكونن (فنلندا) ‪17‬‬ ‫‪ – 13‬رومان غروجان (فرنسا) ‪8‬‬ ‫‪ – 14‬جان – اريك فيرن (فرنسا)‬ ‫‪4‬‬ ‫‪ – 15‬دانييل كفيات (روسيا) ‪4‬‬ ‫‪ – 16‬جول بيانشي (فرنسا) ‪2‬‬ ‫والترتيب العام للصانعين‪:‬‬ ‫‪ – 1‬مرسيدس ‪ 240‬نقطة‪.‬‬ ‫‪ – 2‬رد بول ‪99‬‬ ‫‪ – 3‬فيراري ‪78‬‬ ‫‪ – 4‬فورس إنديا ‪67‬‬ ‫‪ – 5‬ماك الرن ‪52‬‬ ‫‪ – 6‬وليامس ‪52‬‬ ‫‪ – 7‬تورو روسو ‪8‬‬ ‫‪ – 8‬لوتوس ‪8‬‬ ‫‪ – 9‬ماروسيا ‪2‬‬

‫بناية النهار ‪ -‬ساحة الشهداء ‪ - 20145401 -‬بيروت ‪ -‬لبنان‬

‫تلفون‪00961 1 577000 :‬‬

‫فاكس‪00961 1 996888 / 996777 :‬‬

‫التوزيع واالشتراكات‪ :‬الشركة اللبنانية لتوزيع الصحف والمطبوعات‬

‫تلفون‪1011 - 00961 1 994888 :‬‬

‫ص‪.‬ب‪ - 11-226 :.‬رياض الصلح‬

‫‪e-mail: annahar@annahar.com.lb‬‬

‫‪foredesk@annahar.com.lb‬‬

‫‪www.annahar.com‬‬

‫‪web:‬‬

‫‪web:www.pressmedia.com.lb‬‬

‫تلفون‪00961 1 361517 :‬‬

‫الطباعة‪ :‬المطابع التعاونية الصحفية‬

‫تلفون‪00961 1 994888 :‬‬


CMYK

P24


01_