Page 1

1


Cairo Contemporary Music Days 2017 Under the auspices of the Foreign Cultural Relations sector, in cooperation with the Goethe Institut Cairo, Department for the arts (AUC) with the kind support of the ISCM members support Fund, The Japan Foundation and Lithuanian Council for Culture

CARTE BLANCHE

Goethe Institut Project VILNIUS – CAIRO - CAIRO –VILNIUS LIETUVOS ANSAMBLIŲ TINKLAS | LENsemble EGIPTO ŠIUOLAIKINĖS MUZIKOS ANSAMBLIS | Egyptian Contemporary Music Ensemble

٢٠١٧ ‫أيام القاهرة للموسيقى المعاصرة‬

‫كارت بالنش‬ ‫حتت رعاية قطاع العالقات الثقافية اخلارجية‬ ‫بالتعاون مع و بدعم من معهد جوته القاهرة وق�سم الفنون باجلامعة الأمريكية بالقاهرة‬ ‫واجلمعية الدولية للمو�سيقي املعا�صرة‬ ‫م�ؤ�س�سة اليابان الثقافية و املجل�س الثقايف الليتواين‬ (‫ ڤلنيو�س‬- ‫ (القاهرة‬- )‫ القاهرة‬- ‫)ڤلنيو�س‬ ‫رابطة الأن�سمبل الليتواين و الأن�سمبل امل�صري للمو�سيقى املعا�صرة‬

2


Festival Team

‫فريق العمل‬

Annegret Rehse: Program

‫ تنفيذ برنامج‬:‫�أجنريت ري�س‬

Merihan Khaled: Executive Manager

‫ مدير تنفيذي‬:‫مريهان خالد‬

Sherif El Razzaz & Vykintas Baltakas

:‫�شريف الرزاز و فيكنتا�س بالتاكا�س‬ ‫ق ّيمني على الفكرة الفنية‬

Curatorial concept

Ahmed Turky: Marwa Adel:

‫ مدير فني‬:‫�أحمد تركي‬

Technical Manager

‫ ت�صميم فني‬:‫مروة عادل‬

Print Designer

Nermien Maher: Poster and Booklet Designer

‫ ت�صميم املطبوعات‬:‫نرمني ماهر‬

Special thanks to Mai Rashdan, Dr. Ashraf

ً‫�شكر خا�ص ا‬ ‫�أ�شرف ف�ؤاد‬/‫لكل من مي ر�شدان والدكتور‬

Fouad from Department for the Arts (AUC)

)‫(ق�سم الفنون باجلامعة الأمريكية بالقاهرة‬

and Marina Adel (Goethe-Institut Cairo)

)‫و مارينا عادل (معهد جوته القاهرة‬

3


T

he programme of the Cairo Contemporary Music Days 2017 features several new compositions with focus on participants of the “Heritage and Modernity” forum combined with a focus on the Nordic Countries, which was made possible by the Carte Blanche. The Goethe-Institut Cairo undertakes a cultural project called “Carte Blanche” with the Goethe-Institut Vilnius (Lithuania) dealing with the exchange of different programs and projects in many cultural and artistic areas. The project aims to transmit a current realistic image of each country. With the support of the GoetheInstitut the mobility of cultural activists will be conveyed and a space for encounters between the countries and a better understanding should be created. Within “Carte Blanche” the Goethe-Institut Cairo organizes concerts with Egyptian musicians from the Egyptian Contemporary Music Ensemble (ECME), Lithuanian musicians from LENsemble (Lithuanian Ensemble Network) and others. Support from Egyptian and Lithuanian institutions as well as the Japan Foundation and the ISCM Members support fund enabled us to realize the plans. For this reason, this year’s Cairo Contemporary Music Days take place in two phases. The first part of the festival in April and May 2017 is dedicated to the compositions of the participants of “Heritage and Modernity”. Two world premieres will be in the centre of the programme: Justina Repečkaitė (Lithuania) and Hikari Kiyama( Japan) were both amongst the participants of the “Heritage and Modernity” forum last year. The second part of the festival will be held in October 2017 and focus on the Nordic Countries. Further highlights of this year’s festival is the Egyptian premiere of several Arab composers, among others Hassan Taha with his Dice Player, Zad Moultaka with his Cinq Haïkus pour alto et voix and a focus on Bushra el Turk. Moreover, Dr. Doris Kösterke will inaugurate the EECMS’s first seminar-series `` Music Talks`` at the Supreme cultural council and the American University in Cairo with two different topics. Our already existing collaboration with Lithuania was perfect to integrate in Carte Blanche, thank to the support of Goethe Institut, furthermore we could win the ISCM Member Support Fund for a second round in Cairo and after a very successful performances and lectures in Vilnius where again members of the Egyptian Contemporary Music Ensemble and LENsemble will perform two concerts dedicated to the Topic Music Tradition and Modernity.

4


‫ن�سخة �آيام القاهرة للمو�سيقى املعا�صرة لهذا العام تقدم �أعمال وم�ؤلفات عاملية جديدة و�أخرى تقدم لأول‬ ‫مرة يف القاهرة مل�ؤلفني كانوا قد �سبق لهم و �شاركوا يف امللتقى الدويل للرتاث و احلداثة يف �إبريل املا�ضي ‪٢٠١٦‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل م�شاركة رابطة الأن�سمبل الليتواين الذي تدعمه مبادرة معهد جوته القاهرة كارت بالن�ش‪.‬‬ ‫و يتعاون معهد جوته القاهرة يف مبادرة كارت بالن�ش مع معهد جوته ليتوانيا لتحقيق التبادل الثقايف والفني يف‬ ‫جماالت و برامج و م�شروعات متعددة‪ ،‬حيث يركز امل�شروع احلايل على نقل و تبادل �صور ثقافية حقيقية من كل دولة‬ ‫م�شاركة وي�سهل معهد جوته ذلك بدعم الفاعلني الثقافيني و الفنيني النا�شطني و توفري م�ساحات للممار�سة والتفاهم‬ ‫والتوا�صل الفني و الثقايف‪ ،‬و لهذا ينظم معهد جوته القاهرة فعاليات ملو�سيقيني م�صريني من �أع�ضاء الأن�سمبل امل�صري‬ ‫للمو�سيقى املعا�صرة ومو�سيقيي رابطة الأن�سمبل الليتواين‪.‬‬ ‫وبدعم من م�ؤ�س�سات م�صرية وليتوانية وم�ؤ�س�سة اليابان بالقاهرة و�صندوق �أع�ضاء اجلمعية الدولية للمو�سيقى‬ ‫املعا�صرة (الذي فازت به اجلمعية الأوروبية امل�صرية للمو�سيقى املعا�صرة للمرة الثانية وبعد جناح م�شاركة‬ ‫الأن�سمبل امل�صري للمو�سيقى املعا�صرة يف ڤلنيو�س) يتم تنفيذ الن�سخة اخلام�سة لآيام القاهرة للمو�سيقي املعا�صرة‬ ‫على مرحلتني‪ ،‬و يف املرحلة الأويل �إبريل ‪ ٢٠١٧‬يتم الرتكيز ب�شكل كبري على عر�ض �أعمال م�ؤلفني كانوا من �ضمن‬ ‫امل�شاركني يف امللتقي الدويل للرتاث و احلداثة (�إبريل ‪ )٢٠١٦‬و الذي �أقامته اجلمعية الأوروبية امل�صرية للمو�سيقى‬ ‫املعا�صرة ويلقى ال�ضوء على عملني يعر�ضا لأول مرة عامل ًيا يف القاهرة ليو�ستينا ريبت�شكايت(ليتوانيا) و هيكاري كياما‬ ‫(اليابان) و اللذان �شاركا يف ملتقى امل�ؤلفني ال�شباب �أحد حماور ملتقى الرتاث و احلداثة‪.‬‬ ‫كما يقدم العديد من امل�ؤلفات املو�سيقية املعا�صرة للعديد من امل�ؤلفني املعا�صرين من م�صر و العامل العربي و�آ�سيا و �أوروبا‬ ‫مثل‪� :‬أرتورا�س بوم�شتاينا�س و عمله “ركام اللغة” (‪ )٢٠٠٩‬و ڤيكنتا�س بالتاكا�س “مو�سيقى الأ�صوات املت�ساقطة”‬ ‫للفيولينة و الإليكرتونيات من ليتوانيا‪ ،‬وامل�ؤلف الرنويجي �أويفيند تورڤند و عمله “نيون فوري�ست �سبي�س” (‪ )٢٠٠٩‬يف‬ ‫�إطار �إهتمام اجلمعية امل�صرية الأوروبية امل�صرية للمو�سيقى املعا�صرة بالتقدمي الثقايف و املو�سيقى لدول �شمال �أوروبا‬ ‫مع �إهداء املرحلة الثانية من املهرجان للرتكيز فقط على هذه املو�سيقى‪ ،‬هذا �إىل جانب امل�ؤلفة اللبنانية الإجنليزية‬ ‫ال�س ُحب)‪� ،‬أما الإ�ضافة‬ ‫ب�شرى الرتك و التي نقدم لها عملني ماريونيت للفلوت و البيانو و عمل رباعي الأوتار(تناول ُ‬ ‫امل�صرية للمهرجان هي وجود عملني هامني للم�ؤلفني امل�صريني جمال عبد الرحيم و عمله ت�أمالت ل�صولو الكمان و عمرو‬ ‫عقبة و عمله يوتوبيا ل�صولو الكالرينيت يف حني �أن امل�ؤلف ال�سوري ح�سان طه يحل �ضي ًفا على املهرجان و ُيعر�ض له‬ ‫عمل العب الرند و الذي ُبني و �إ�ستوحي من ق�صيدة ال�شاعر الفل�سطيني الراحل حممود دروي�ش و التي حتمل نف�س‬ ‫الإ�سم‪ ،‬و تتعاون اجلمعية الأوروبية امل�صرية للمو�سيقي املعا�صرة مع امل�ؤلف اللبناين زاد ملتقى والذي يعد واحد من‬ ‫�أهم امل�ؤلفني العرب احلاليني حيث تقدم له �أحد �أعماله يف �إطار املهرجان‪.‬‬ ‫و حتل دكتورة دوري�س كو�ستاركة �أ�ستاذ املو�سيقي والفل�سفة بجامعة يوهانز جوتينربج الأملانية ك�ضيف �شرف الن�سخة‬ ‫اخلام�سة حيث تلقي حما�ضرتني يف القاهرة و تتناول العديد من املو�ضوعات و من �أهمها التطور املو�سيقي بعد احلرب‬ ‫العاملية الثانية من خالل �أطر ووجهات نظر �إجتماعية و �إقت�صادية و �سيا�سية‪ .‬و تعد دكتورة كو�ستاركة من �أهم الكتاب‬ ‫يف جمال املو�سيقى يف الوقت احلايل حيث �أنها قد عملت عن كثب مع م�ؤلفني عامليني مثل �شتوكهاوزن و كيدچ‪.‬‬

‫تركز‬

‫‪5‬‬


‫‪Carte Blanche I‬‬

‫كارت بالنش ‪ -‬صالحية تامة ‪I‬‬

‫‪April 27, 2017 | 8 p.m.‬‬ ‫‪Goethe-Institut Cairo‬‬

‫م�ساءا‬ ‫اخلمي�س ‪� ٢٧‬إبريل ‪ - ٢٠١٧‬ال�ساعة الثامنة‬ ‫ً‬ ‫معهد جوته القاهرة‬ ‫الربنامج‪:‬‬

‫‪Programme:‬‬

‫يو�ستينا ريبت�شكايت (دوم تاك كاه)‬ ‫عمل لأول مرة عامل ًيا يف القاهرة للدربكة والفلوت‬ ‫والكالرينيت و الفيولينة والت�شيللو‬

‫‪Justina Repečkaitė:‬‬ ‫‪Dumtakah world premiere for Derbouka, Flute,‬‬ ‫‪Clarinet, Violin, Violoncello.‬‬

‫�إيجيديا ميديك�شايته (باجنامي) للرباعي الوتري‬ ‫و�شريط ت�سجيل‬

‫‪Egidija Medekšaitė Pancami For String Quartet‬‬ ‫‪and Tape.‬‬ ‫‪Bushra el Turk: Eating Clouds String Quartet‬‬

‫ب�شرى الرتك (تناول ال�سحب) رباعي وتري‬

‫‪Amr Okba: Utopia for Solo Clarinet‬‬

‫عمرو عقبة (يوتوبيا) �صولو كالرينيت‬ ‫جمال عبد الرحيم (ت�أمالت) �صولو فيولينة‬

‫‪Gamal Abdel Rahim: Meditation for solo Violin‬‬

‫فيكنتا�س بالتاكا�س (مو�سيقى الأ�صوات املت�ساقطة)‬ ‫للفيولينة والإليكرتونيات‬

‫‪Vykintas Baltakas: Music of Falling Sounds for‬‬ ‫‪violin and electronics‬‬ ‫‪Arturas Bumšteinas: Heap of Language for‬‬ ‫‪Solo Violoncello and String Quartet‬‬

‫�أرتورا�س بوم�شتاينا�س ( ُركام اللغة)‬ ‫�صولو الت�شيللو و رباعي وتري و ت�سجيل‬

‫‪6‬‬


‫‪LENsemble‬‬

‫رابطة األنسمبل الليتواني‬

‫ليفا �شفيلي �سبايتايت‬

‫فيولينة‬

‫‪Violin‬‬

‫‪Leva Živilė Sipaitytė‬‬

‫توما باندزايتايت‬

‫فيولينة‬

‫‪Violin‬‬

‫‪Toma Bandzaitytė‬‬

‫‪Robertas Bliškevičius Viola‬‬

‫روبرتا�س بيل�شكيفت�شيو�س فيوال‬ ‫فيتا �شيجت�سدايناين‬

‫‪Violoncello‬‬

‫ت�شيللو‬

‫األنسمبل المصري للموسيقى المعاصرة‬

‫ح�سام �شحاتة‬

‫فيولينة‬

‫حممد عبد الفتاح‬

‫ت�شيللو‬

‫ن�سمة عبد العزيز‬

‫�إيقاع‬

‫‪Vita Šiugždinienė‬‬

‫‪ECME‬‬ ‫‪Violin‬‬

‫‪Hossam Shehata‬‬

‫‪Mohamed Abdelfattah Violoncello‬‬ ‫‪Percussion‬‬

‫‪Nesma Abdel Aziz‬‬

‫م�صطفى �سعيد‬

‫كالرينيت‬

‫‪Clarinet‬‬

‫‪Mostafa Saeed‬‬

‫�شريف الرزاز‬

‫كالرينيت‬

‫‪Clarinet‬‬

‫‪Sherif El Razzaz‬‬

‫بيرت �أواله‬

‫فلوت‬

‫‪Flute‬‬

‫‪Peter Olah‬‬

‫‪Conductor :Vykintas Baltakas‬‬

‫قيادة‪ :‬ڤيكنتا�س بالتاكا�س‬

‫‪7‬‬


Justina Repeckaité

w

Dumtakah

orld premiere for Derbouka, Flute, Clarinet, Violin, Violoncello “The music of Justina Repečkaitė has many similarities to a diamond. With its hard unforgiving shape and geometric perfection, it creates a profound and striking beauty, which singles her out from many composers of her generation.” (Ben Lunn) Justina Repečkaitė, a 1989 born Lithuanian composer and vocal improviser, is based in Paris. Next to her studies at the Lithuanian Music and Theatre Academy and at the Paris Conservatoire she also attended contemporary and medieval music improvisation classes as a singer. Her composition Chartres for string orchestra became recommended work at the International Rostrum of Composers in 2013, won the Best Debut Prize of the year in Lithuania and was released in ZOOM in 10 and 30 Moments of Druskomanija by Lithuanian Composers’ Union. In her new composition Dumtakah Justina Repečkaitė wants to emphasize the dialectic between traditional and abstract thinking in music. The title Dumtakah refers onomatopoetically to the sounds of the derbouka drum “dum”, “tak”, “kah”. When approaching the Arabic culture, the composer’s great interest in geometrical and mathematical concepts in her music compositions lead her European ears into the study of Arabic rhythms, modes and polyphony. A glimpse into the score of Justina Repečkaitė’s new composition that will be premiered in this concert shows a certain interest in numeric patterns. An 'Aqsaq' rhythm is used in a measure of 98/ and combinatorics are employed in order to create a variated system of asymmetric binary and tertiary segments. The derbouka plays an ostinato rhythm. The focus on the first beat of each bar is intensified by the Western orchestral instruments flute, clarinet, violin and violoncello. At the same time their irrational rhythms create a rhythmic dissonance to the derboukas pulsations. The melodic instruments share a melody with a symmetrical system of microtonal intervals associated with its speed.

8


‫يوستينا ريبتشكايت‬ ‫(دوم تاكه)‬

‫عمل‬

‫يقدم لأول مرة عامل ًيا للدر ُبكة والفلوت والكالرينيت والفيولينة و الت�شيللو ي�صف بني لأن مو�سيقى يو�ستينا‬ ‫ريبت�شكايت ب�أنه هناك وجه �شبه كبري بينها وبني قطعة الأملا�س امل�صقولة بزواياها احلادة و�أبعادها الهند�سية‬ ‫التي ت�صل �إيل حد الكمال فمو�سيقاها تخلق بعد جمايل عميق غري م�سبوق يف النف�س و هذا ما مييزها عن �أبناء جيلها‪.‬‬ ‫يو�ستينا ربت�شكايت (‪ )1989‬م�ؤلفة مو�سيقية و م�ؤدية �صوتية تعي�ش يف باري�س و قد در�ست املو�سيقى الليتوانية وامل�سرح‬ ‫يف كون�سرفاتوار باري�س حيث تلقت كور�سات و درو�س يف مو�سيقى الع�صور الو�سطى و املو�سيقى املعا�صرة كمطربة و م�ؤدية‬ ‫و �شغفها مبو�سيقى الع�صور الو�سطى �أدى اىل اهتمامها بالأبعاد الهند�سية و احل�سابية التي تتدخل يف �صناعة املو�سيقى‪.‬‬ ‫وقد فاز عمل يو�ستينا للأورك�سرتا الوتري بجائزة العام يف ليتوانيا بعد �أن ُر�شح يف عام ‪ 2013‬لقائمة ‪ Charters‬و قد مت‬ ‫ن�شر العمل على ‪ ZOOM‬يف ‪ International Rostrum of Composers‬من قبل �إحتاد امل�ؤلفني الليتوانيني‪.‬‬ ‫و يف عملها اجلديد حتاول ريبت�شكايت الرتكيز على احلوار بني التقليد املو�سيقي و النزعة التجريدية حيث و كما يقرتح‬ ‫عنوا امل�ؤلفة �أ�صوات الر ُبكة “الدوم” “تاك” “كاه”‪ ،‬ولإهتمام امل�ؤلفة بالأبعاد احل�سابية والهند�سية التي تدخلها‬ ‫يف م�ؤلفاتها مع �أذنها التي تعودت على اللحن الأوروبي ف�إنها قد �إهتمت بدرا�سة املقامات العربية والأنظمة املو�سيقية‬ ‫واللم�سة واملقامية لإنتاج املو�سيقى والأ�صوات العربية وهو ما انعك�س على عملها الذي يك�شف تركيز ما على الأن�ساق‬ ‫العددية املتكررة التي ترتكز على دورت الأق�صاق ‪ ٨/٩‬الإيقاعية والتي توظفهم امل�ؤلفة يف جمموعات متماثلة و متقابلة‬ ‫من الثنائيات و الثالثيات‪ .‬وتلعب الدربكة �إقاع نربي متكرر ‪ Ostinato‬مع الرتكيز على القرعات الأولية لها من كل‬ ‫مازورة والتي ما تزداد حدتها مب�صاحبة الآالت الغربية التي يغلب على طابعها قلة التنغيم باملقارنة مع دقات الدربكة‬ ‫فالآالت النغمية تت�شارك يف خلق ن�سق متماثل للحن الذي ي�ستخدم امليكروتون على فرتات منا�سبة ل�سرعتها املحددة‪.‬‬

‫‪9‬‬


Bushra El Turk

T

Eating Clouds string quartet

he Lebanese composer Bushra El-Turk, a student of Julian Philips at the Guildhall School of Music in London and Michael Zev Gordon at Birmingham University, was selected by the BBC as one of the most inspiring 100 women of the world. Her pieces have been performed by renowned ensembles like the London Symphony Orchestra, the Birmingham Contemporary Music Group and the Royal Opera House. Her music is influenced by her Lebanese roots and builds a bridge between Eastern und Western music idioms to invent her own musical language, which is “ironic”, “arresting” and shows “limitless imagination”. Who else would write a string quartet – the highest art in chamber music – about a baby’s perspective from a moving pram? Eating Clouds the music depicts the baby looking up into the sky trying to familiarize the clouds in their abstraction, the shapes of everyday objects passing by, finding very basic explanations for each of them according to the baby’s everyday world. The string quartet consists of three movements, which go through different moods of the baby’s game: from amazement, cautious interest, subtle, delicate gestures to wild and boisterous behaviour. The opening movement is based on a sequence of the note B-flat, E-flat, B, A, which could stand for the word “baby” (Spanish: beba = baby). Here, Bushra el Turk alludes to the well known B – A – C – H motif (an homage to Johann Sebastian Bach) and changes it into a reminiscence of her own first name: when reading the notes in the equivalent German designations: B – Es – H – A. Glissandi and rapid movements almost visualize how the baby is trying to catch the clouds with its little arms. Long lines open the second movement that is divided into two layers. The lines of the upper layer gradually undergo a metamorphosis into various chords in the lower stratum. Applying a glissando in all four strings Bushra el Turk makes the instruments glide gradually just before their next note creating a miraculously enchanting atmosphere. Inbetween there are some natural harmonics shining through, like a familiar sound or object in an unknown and somehow frightening, bubbly surrounding. The music of the third movement is highly chromatic with random gestures. The music is based on a minor second that circles stuttering, bouncing and stirring above and below a fundamental note. 10


‫بشرى الترك‬ ‫ب�شرى الرتك ميكن و�صفها ب “التهكمية” و قدرتها على حوز “اخليال الغري حمدود” فنجد �أن مو�سيقاها‬ ‫م�شبعة بامل�ؤثرات العربية جلذورها اللبنانية والتي تقرتن باملفردات الغربية مع ميلها و�إجتاهها نحو ما‬ ‫ميكن و�صفة بالعبثي و امل�سرحي يف �آنٍ واحد‪.‬‬ ‫وقع الإختيار على امل�ؤلفة لبنانية الأ�صل لتكون من بني مئة �سيدة هن الأكرث �إلها ًما عامل ًيا‪ ،‬وقد �ألفت الرتك العديد من‬ ‫الأعمال التي مت تقدميها يف العديد من قاعات املو�سيقى العاملية وامل�سارح والعرو�ض املتعددة الو�سائط حتي �أنها كانت‬ ‫حا�ضرة يف العديد من العرو�ض الأدائية كما كانت يف الراديو و التليفزيون ومن بني �أ�شهرهم راديو ‪ ٣‬لإذاعة البي بي �سي‬ ‫الإنكلزية‪.‬‬ ‫قدم �أعمالها العديد من الأن�سمبل و الأورك�سرتات العاملية مثل �أورك�سرتا لندن ال�سيمفوين‪ ،‬جمموعة برمنجهتم املو�سيقية‬ ‫املعا�صرة‪ ،‬لندن �سينفونيتا‪� ،‬أورك�سرتا بي بي �سي ال�سيمفوين‪� ،‬أورك�سرتا ال بي بي �سي ال�سيمفوين الأ�سكتلندي‪ ،‬دار الأوبرا‬ ‫امللكية‪ ،‬مان�شي�سرت كامرياتا‪ ،‬و غريهم خارج اململكة املتحدة و يف �أوروبا‪.‬‬ ‫عمل الرتك لرباعي وتري ي�صف العامل يف عيون طفل يف عربة متحركة يف حماولة للتعرف على ال�سحب و�أ�شكالها وفهم‬ ‫كينونتها من خالل تف�سريات يف منتهى الب�ساطة و ال�سذاجة‪ ،‬ويتكون العمل من ثالث حركات يختلفوا يف املزاج ح�سب ردود‬ ‫فعل الطفل التي تتنوع بني الإنبهار‪ ،‬الإهتمام احلذر و احلركات التي تت�سم بالهوادة و النعومة �إيل احلركات الأكرث ن�شاط‬ ‫وحما�سة متطرفة فنجد احلركة الإفتتاحية قائمة على تتابع للنغمات بي فالت و �إي فالت و بي و �إيه (‪ )BEBA‬و التي‬ ‫تعني طفل بالإ�سبانية ويف هذه احلركة ت�شري �إيل موتيفة من موتيفات باخ (‪ )B-A-C-H‬و يف نف�س احلني ت�ستخدم‬ ‫ً‬ ‫حليات نغمية مت�أرجحة �صعودًا و‬ ‫هبوطا مع حركات �سريعة لت�صوير حركات الطفل العفوية حماولة لإم�ساك ال�سحب‪.‬‬ ‫و متتلئ احلركة الثالثة بالعديد من الألوان املو�سيقية مع نزعات ع�شوائية تدل على احلركة حيث تبنى مو�سيقي هذه‬ ‫احلركة حول ن�ص نغمة يف حركات دائرية و متكررة حما�سية ومليئة باحلركة فوق و حتت مدى النغمة الأ�سا�سية‪.‬‬

‫مو�سيقى‬

‫‪11‬‬


Amr Okba

Utopia (2012) for solo clarinet

1972

-born Amr Okba is an Egyptian composer, born in Algeria, now resident in Austria and Egypt and so the personification of cultural exchange. His œuvre comprises mostly chamber works that have been performed in Europe and the Middle East. He studied composition at the Cairo Conservatoire and was awarded the Rome Prize-State Prize for Artistic Creation, which allowed him to further his knowledge with Mauro Burtolotti in Italy. Scholar of the Egyptian-Austrian Cultural Exchange Programme (ÖAD) Okba studied in Salzburg and Vienna. He gained international recognition with his first opera The book of going forth by day for the ISCM opening concert in Stuttgart in 2006. Amr Okba’s composition Utopia for solo clarinet was composed for the project by Start and ARGEkultur Salzburg in 2012. The festival asked several composers to write music on the theme of Thomas Morus’s famous text Utopia from the 16th century. In cooperation with Austrian poetry slammers the composers did not only write their music, but created a whol music-theatre piece. Utopia combines an ethnic perception with a contemporary approach of composing. The clarinet is on the one hand responsible for the melodic line. Moreover, it generates a rhythmic pulse, often with repeated pairs of notes in the low register and circling melodic patterns.

12


‫عمرو عقبة‬ ‫(يوتوبيا)‬

‫م�ؤلف‬

‫م�صري من�ساوي در�س املو�سيقى والبيانو يف معهد املو�سيقى العربية و كلية الرتبية املو�سيقية حيث تخرج‬ ‫بامتياز و يف عام ‪ 1998‬ح�صل عقبة على البكالوريو�س يف الت�أليف املو�سيقي و قد حاز علي جائزة روما بعد‬ ‫ذلك بفرتة ق�صرية مما �سمح له بلإقامة يف ايطاليا ملدة �أطول‪.‬‬ ‫و يف عام ‪ 2003‬ح�صل عقبة على منحة درا�سية من خالل برنامج التبادل الثقايف امل�صري النم�ساوي والذي مكنه من‬ ‫متابعة م�شواره الفني املو�سيقي و يف النم�سا در�س عقبة الت�أليف املو�سيقي يف جامعتي موت�سارتيوم �سالزبورج وجامعة‬ ‫املو�سيقى والفنون مع �أ�ستاذ الت�أليف املو�سيقي راينارد فيبيل و ديرت كوفمان و يف عام ‪ 2006‬قدم عقبة �أوبراه الأوىل و‬ ‫التي مت تكليفه بها من قبل للحفل االفتتاحي للجمعية الدولية للمو�سيقى املعا�صرة ب�شتوجتارت‪.‬‬ ‫عمل عقبة يوتوبيا ل�صولو الكالرينيت كان م�ؤلف مل�شروع ‪ Start‬و ‪ ARGEkulture‬ب�سالزبرج عام ‪ ٢٠١٢‬و هو عمل‬ ‫م�ستوحى من يوتوبيا توما�س مور من القرن ال�ساد�س ع�شر وقد خلق امل�ؤلفني امل�شاركني م�شاريع م�سرحية متكاملة بالتعاون‬ ‫مع حمرتيف �إلقاء ال�شعر النم�ساويني فتتكامل عنا�صر خمتلفة يف يوتوبيا عقبة حيث اجلمع بني النظرة والنزعة الإثنية‬ ‫ً‬ ‫حمافظا على خط نغمي وا�ضح مع �إ�ضافة نب�ضات �إيقاعية‬ ‫واملقاربة املعا�صرة يف الت�أليف املو�سيقي‪ ،‬فنجد الكالرينيت‬ ‫مميزة عادة ما ت�صاحبها ثنائيات متكررة من النغمات يف مدى �أقل و يف ن�سق نغمي دائري‪.‬‬

‫‪13‬‬


Gamal Abdel Rahim

Meditation for violin solo

G

amal Abdel-Rahim (1924 - 1988) was a significant composer of contemporary intercultural music. He studied history, Western music theory, harmony and piano at Fouad University (now Cairo University). After studying in Germany – as the first Egyptian studying composition academically in Europe – with the Hindemith-student Harald Genzmer, Gamal Abdel-Rahim returned to a changing Egyptian society with a new cultural movement that was aiming at an Egyptian cultural identity, which was still open to Western culture and arts. He became one of the first teachers at the new Cairo Conservatory of Music, founded the first composition department in the Arab world, which he chaired from 1971- 1986. Because he was not satisfied with harmonic solutions of preceding Egyptian composers, he decided he had to create his own compositional idiom fusing the essence of Arabic and Western music traditions: “I had always realized that the renovation of Egyptian music had to stem from its basically monodic horizontal character, so fundamental to the musical sensibility of the whole region. Thus to me polyphony seemed the obvious solution.” Replacing the major/minor harmonies to the use of the maqamat became one of his main compositional features. Written for the composer’s daughter, violinist Basma Abdel-Rahim, Meditation is a colorful solo recital work. It displays the virtuoso violin solo, which is written in a modern style that fuses Arabic and European genres. In just one movement two slow passages frame a fast section.

14


‫جمال عبد الرحيم‬ ‫(تأمالت)‬ ‫مو�سيقي م�صري وهو �أول من در�س الت�أليف �أكادميي ًا يف �أوروبا‪ ،‬وهو م�ؤ�س�س ق�سم الت�أليف املو�سيقي باملعهد العاىل‬ ‫املو�سيقى "الكون�سريفتوار" يف م�صر‪.‬‬ ‫علم نف�سه العزف الغربي‪ ،‬وعندما �إلتحق بجامعة القاهرة بكلية الآداب لدرا�سة التاريخ �أتيحت له فر�صه لدرا�سة العزف‬ ‫على البيانو والهارمونيكا‪ ,‬وبعد تخرجه وح�صوله على لي�سان�س الآداب عام ‪1945‬م �سافر يف بعثه �إىل �أملانيا لدرا�سة‬ ‫الت�أليف املو�سيقى بها ب�أكادميية فرايبورغ من العام ‪1951‬م وحتى ‪1957‬م‪.‬‬ ‫وبعد عودته ا�شتغل بالتدري�س يف الكون�سرفاتوار منذ �إن�شائه‪ ،‬ثم �أ�س�س �أول ق�سم لتدري�س الت�أليف املو�سيقى يف العامل‬ ‫العربي ور�أ�سه حتى عام ‪ 1985‬وتخرج على يديه منه عدد كبري من امل�ؤلفني امل�صريني والعرب من اجليل الثالث والرابع‬ ‫كان من �أهمهم‪�:‬أحمد ال�صعيدي‪ ،‬جمال �سالمة‪ ،‬راجح داوود‪ ،‬مونا عنيم‪ ،‬ود‪.‬حممد عبد الوهاب عبد الفتاح‪.‬‬ ‫كان جمال عبد الرحيم يكر�س جمهوده يف البحث عن �أ�سلوب مو�سيقي تندمج فيه عنا�صر الرتاث امل�صري ب�شقيه ال�شعبي‬ ‫والتقليدي مع عنا�صر منتقاة من املو�سيقى الغربية املعا�صرة‪ ،‬حيث ا�ستنبط لنف�سه �أ�سلوبا خا�صا وفق بني جوهر املو�سيقى‬ ‫العربية وبني التاليف الغربي املعا�صر‪ ،‬وتو�صل الندماج فنى رفيع بني جوهر املو�سيقى امل�صرية التقليدية وال�شعبية وبني‬ ‫بع�ض تقنيات مو�سيقى القرن الع�شرين‪.‬‬ ‫ال�سلمي فقد حاول العمل على ذلك يف عمله ل�صولو الڤيولينة‬ ‫وملا كان هم عبد الرحيم هو حلول املقامات مكان النظام ُ‬ ‫و الذي كتبه لإبنته ب�سمة عبد الرحيم و هو عمل �صولو متنوع غني بالألوان املو�سيقية املختلفة والتي ت�ستعر�ض فيها‬ ‫الڤيولينة قدرات ال�صولو والذي مت ت�أليفه ب�شكل حداثي ميزج بني العنا�صر املو�سيقية الت�أليفية العربية والأوروبية‬ ‫حيث يف حركة واحدة متتزج ال�سرعة بالبطء‪.‬‬

‫م�ؤلف‬

‫‪15‬‬


Vykintas Baltakas

Music of Falling Sounds for violin and electronics

T

he music of the composer and conductor Vykintas Baltakas (1972) has been influenced by his mentors Vytautas Barkauskas, Wolfgang Rihm, Andreas Weiss and Peter Eötvös. However, it is mainly characterized by precise research and deliberate manipulation of the musical material The former student of the Paris Conservatoire National Supérieur and participant of a one-year course at IRCAM establishes his own musical criteria each time anew, and is highly self-critical. His extremely tightly structured works are often reworked after the premiere in search of the ideal sound image. In this way, it is not surprising that Baltakas’ compositions have been decorated with prestigious prizes such as the International Claudio Abbado Composition Prize (2003) and the Siemens Advancement Award (2007). The founder and leader of the LENsemble is holding a professorship for composition at the Brussels and Maastricht conservatoires. The successful cooperation between the EECMS and Vykintas Baltakas started in 2014, when he was invited to conduct the Swiss portrait in Cairo (portrait no. V). Since then there have been several collaborations in Cairo and in Vilnius. Vykintas Baltakas’ piece Music of Falling Sounds for violin and live electronics (2015) was inspired by Luc Tuymans’s mural Angel in the Concertgebouw Bruges (Belgium). The sterile and transparent atmosphere of the wall painting is transferred into sound. The violin plays a faint sound in the high register that lacks completely of warmth and expressiveness. This sound is filtered by the electronics, which create an unstable harmony and more complex sound characteristics. Baltakas layers the acoustic and electronic sounds in loops.

16


‫فيكنتاس بالتاكاس‬ ‫(موسيقى األصوات المتساقطة)‬ ‫بالتاكا�س لأملانيا كان له ت�أثري كبري على ر�ؤيته للمو�سيقى الليتوانية التي �أعاد تقييمها و حدد نق�صها للجر�أة‪ ،‬و‬ ‫بنظرة حداثية معا�صرة متكن بالتاكا�س من �أن يعرب مرحلة انتقالية هامة يف فنه كم�ؤلف ليتواين حيث �أ�ضاف‬ ‫عن�صر اجلر�أة والتحرر على املو�سيقى التقليدية الليتوانية و كانت البداية مع عمله (‪ )Pasaka Fairy Tale‬والذي‬ ‫وظف فيه عازف البيانو كراوي لق�صة اخللق الأوىل الأ�سطورية الهندية و لكنه و�ضعها يف �إطار كثري البعد عن اجلد‬ ‫و�أقرب لل�سخرية وال�سخف و قد حاز العمل على جائزة عام ‪ 1996‬يف ‪.Darmstadt Summer Courses‬‬ ‫وقد تعاون بالتاكا�س يف عدة م�شاريع ناجحة مع اجلمعية امل�صرية الأوروبية امل�صرية للمو�سيقى املعا�صرة بداية من‬ ‫قيادة حفل البورترية ال�سوي�سري عام ‪ ٢٠١٤‬يف القاهرة ويف عمل ڤيكنتا�س لهذا احلفل “مو�سيقى الأ�صوات املت�ساقطة”‬ ‫للفيولينة والإلكرتونيات احلية (‪ُ )٢٠١٥‬ترتجم �شفافية وجمود جدارية لوك توميانز على حائط �أ�شهر دور العر�ض‬ ‫واحلفالت يف بروج بلجيكا �إىل �صوت و مو�سيقى حيث تلعب الفيولينة �صوت حثيث يف املدى العايل والذي ي�شف �شعو ًرا بقلة‬ ‫الدفء وعدم القدرة على التعبري التام و مير هذا ال�صوت عرب الإلكرتونيات ما يخلق توافق غري م�ستقر وخ�صائ�ص �صوتية‬ ‫�أكرث تعقيدً ا فيعقد بالتاكا�س ال�صوتي و الإليكرتوين يف دوائر مت�شابكة مرتاكمة‪.‬‬

‫انتقال‬

‫‪17‬‬


Arturas Bumšteinas

Heap of Language

T

he composer and sound artist Arturas Bumšteinas was born in Vilnius in 1982. He experiments in the field of electro-acoustic and instrumental music, radio art, installations and experimental electronic music. The founding member of the ensembles Quartet Twentytwentyone, Works & Days, Zarasai and Wolumen was selected to work as artist-in-residence for the DAAD Berliner Künstlerprogramm in 2017. Heap of Language (2009) for singing cellist, string quartet and tape comes along as a dimly, ethereous piece. His sound collage is based on a drawing by American artist Robert Smithson called Heap of Language, which consists of 20 lines of text written on graph paper. The text is extended by one or two words from line to line downwards. Before the performance, the cellist is meant to record their voice reading the complete text of the drawing. The voice recording is the main indicator for the length and the pitch of the piece. Within this time frame the musician has to play the whole material of the music score. Moreover, the voice recording is edited on the computer: the composer stretches the words into beautifully sliding “melodies”, so that the meaning of each individual word becomes less important than the sound of its transition into the next. The string quartet’s performance follows the recording which is played simultaneously. The soloist on the cello breaks out of the conform soundscape that is becoming more and more transformed.

18


‫أرتوراس بومشتايناس‬ ‫(رُكام اللغة)‬

‫هو‬

‫فنان متعدد الإهتمامات املو�سيقية و الفنية مولود يف فلنيو�س عام ‪ ١٩٨٢‬ومهتم بالتجريب يف جمال الإليكرتو�صوتي‬ ‫ومو�سيقى الآالت احلية و فن الراديو والرتاكيب واملو�سيقى الإليكرتونية التجريبية وهو م�ؤ�س�س للعديد من املجاميع‬ ‫مثل رباعي توينتي توينتي وان و وورك�س �آند دايز و زارا�سي �آند ولومني و قد مت �إختياره كفنان مقيم من قبل م�ؤ�س�سة‬ ‫‪ DAAD‬برلني ‪.٢٠١٧‬‬ ‫عمل بوم�شتاينا�س (‪ )٢٠٠٩‬ملغني عازف ت�شيللو و رباعي وتري و�شريط ت�سجيل م�ستوحى من لوحة للفنان الأمرييكي‬ ‫روبرت �سميت�سون و التي حتمل نف�س �إ�سم العمل واللوحة عبارة عن ‪� ٢٠‬سطر مكتوب على ورقة بيانية يف �شكل هرمي‬ ‫(كالركام) يقر�أهم عازف الت�شيللو كاملني يف ت�سجيل على �شريط ليتم تعديله على الكمبيوتر بوا�سطة امل�ؤلف الذي ميدد‬ ‫ُ‬ ‫الكلمات ليتحولوا من وحدة كالمية �إىل ما هو �أبعد “نغمي” في�صبح املعنى لي�س هو املهم يف مواجهة تعبريية ال�صوت �أو‬ ‫مو�سيقى الكلمة و فيما يتبع الرباعي الوتري الت�سجيل يف ت�آلف يحاول الت�شيللو دائ ًما الفكاك بعيدً ا عن هذا النظام‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫أفكار جون كيدج الموسيقية‬ ‫من أجل عالم أفضل‬

‫�أيام القاهرة للمو�سيقى املعا�صرة ‪٢٠١٧‬‬ ‫بالتعاون مع ق�سم الفنون ‪ -‬اجلامعة الأمريكية بالقاهرة‬

‫�سل�سلة كالم يف املو�سيقى (املحا�ضرة الأوىل)‬ ‫دكتورة دوريس كوستاركة‬

‫�أ�ستاذ الفل�سفة واملو�سيقى بجامعة يوهانز جوتنربج‪،‬‬ ‫كاتبة و �صحافية يف علوم املو�سيقى‬

‫ظهرا‬ ‫اخلمي�س ‪� ٢٧‬إبريل‪2017‬م ‪ً ١ -‬‬

‫مب�سرح ملك جرب للفنون مبقر اجلامعة الأمريكية بالقاهرة اجلديدة‬

‫‪Cairo Contemporary Music Days 2017‬‬ ‫)‪In collaboration with Department of Arts (AUC‬‬

‫‪Music Talks I‬‬ ‫‪John Cage’s Musical Ideas for a Better World‬‬ ‫‪Dr: Doris Kösterke‬‬ ‫‪Renowned German Professor, Musicologist and Journalist‬‬

‫‪Thursday 27th of April 2017 - 1.00 p.m.‬‬ ‫‪Malak Gabr Arts Theater - American University New Cairo‬‬

‫‪20‬‬


‫بدايات الموسيقى الجديدة‬ ‫في درامشتاد بعد الحرب العالمية الثانية‬

‫�أيام القاهرة للمو�سيقى املعا�صرة ‪٢٠١٧‬‬ ‫بالتعاون مع معهد جوته القاهرة‬

‫�سل�سلة كالم يف املو�سيقى (املحا�ضرة الثانية)‬ ‫دكتورة دوريس كوستاركة‬

‫�أ�ستاذ الفل�سفة واملو�سيقى بجامعة يوهانز جوتنربج‪،‬‬ ‫كاتبة و �صحافية يف علوم املو�سيقى‬

‫م�ساءا مبعهد جوته القاهرة‬ ‫اجلمعة ‪� ٢٨‬إبريل ‪2017‬م ‪٧ -‬‬ ‫ً‬ ‫‪� ١٧‬شارع ح�سني وا�صف‪ ،‬ميدان امل�ساحة‪ ،‬الدقي‬

‫‪Cairo Contemporary Music Days 2017‬‬ ‫‪In collaboration with Goethe-Institut Cairo‬‬

‫‪Music Talks I I‬‬ ‫‪The Beginnings of “New music” in Darmstadt, Germany, after World War II‬‬ ‫‪Dr: Doris Kösterke‬‬ ‫‪Renowned German Professor, Musicologist and Journalist‬‬

‫‪Friday 28th of April 2017 at 7 p.m. - Goethe-Institut‬‬ ‫‪17, Hussein Wassef st. Mesaha Square, Dokki‬‬

‫‪21‬‬


Doris Kösterke

B

orn 1958 in Celle, Northern Germany. After school I trained to be a music teacher including singing, piano and classical guitar. Later on I studied musicology, philosophy and history and wrote a doctoral dissertation about John Cage. Since then I have worked as freelance journalist for Newspapers as Frankfurter Rundschau, Wiesbadener Kurier and Frankfurter Allgemeine Zeitung, for various musical journals and broadcast stations with a focus on both ancient and contemporary music

‫دوريس كوستاركه‬ )‫ ألمانيا‬- ‫م‬١٩٥٨( ‫در�ست لتكون مدر�سة مو�سيقى يف الغناء والبيانو واجليتار ثم تخ�ص�صت يف علوم‬ ‫املو�سيقى والفل�سفة والتاريخ حيث ح�صلت على درجة الدكتوراة التي كان چون كيدچ‬ ‫ و قد عملت دكتورة كو�ستاركة ب�شكل حر مع العديد من اجلرائد و املجالت‬.‫مو�ضوعها‬ ‫امل�شهورة واملتخ�ص�صة مثل فرانكفورتر روند�شاو و ڤاي�سبادينري كورير وفرامكفورتر‬ ‫ كما عملت مع العديد من املحطات الثقافية واملتخ�ص�صة يف املو�سيقى‬،‫�أجليماين �سايتُنج‬ .‫مع الرتكيز على املو�سيقى املعا�صرة وما ميكن و�صفها �أي ضً� ا بالقدمية‬

22


‫‪Hikari Kiyama‬‬

‫‪April 30 - 11am Meet Hikari Kiyama‬‬ ‫ ‪at the Conservatoire‬‬‫‪Academy of Arts - Al Haram‬‬ ‫‪Supported by the Japan Foundation‬‬

‫‪B‬‬

‫‪orn 14 October 1983 in Konkō, Okayama is a Japanese‬‬ ‫‪contemporary music composer.‬‬ ‫‪He is winner at NEW FORUM JEUNE CRÉATION by Institute‬‬ ‫‪Grame Lyon He had commission work for Saxophone concert‬‬ ‫‪for Champ d'Action, It will perform 2014 (at Berlin, Lyon and‬‬ ‫‪Antwerp).‬‬ ‫‪2013 He was selected DAR residency by Committee of‬‬ ‫‪Lithuanian Composers' Union (LCU). He stayed at Druskininkai‬‬ ‫‪with fellowship grant.‬‬

‫�صباحا كون�سرڤاتوار القاهرة �أكادميية الفنون بالهرم ‪-‬‬ ‫الأحد ‪� ٣٠‬إبريل ‪١١ -‬‬ ‫ً‬ ‫مقابلة مع امل�ؤلف الياباين هيكاري كياما‬ ‫بدعم م�ؤ�س�سة اليابان الثقافية بالقاهرة‬

‫هيكاري كياما‬ ‫(كونكو‪ ،‬أوكاياما‪ ١٤ ،‬اكتوبر ‪)١٩٨٣‬‬

‫هوم�ؤلف مو�سيقي معا�صر ياباين اال�صل حا�صل علي جائزة ملتقى ال�شباب اجلديد‬ ‫للإبداع ( نيو فو َرم جون كريا�سيو) املمنوحة من معهد جرام ليون‪.‬وقد ُكلف‬ ‫بعمل م�ؤلفة لل�ساك�سفون حلفل ال�شامب داك�سيو والذي اقيم يف ‪٢٠١٤‬يف برلني وليون‬ ‫و انتفريب‪ .‬و يف عام ‪ ٢٠١٣‬مت اختياره من قبل جلنة �إحتاد امل�ؤلفني الليتوانني ملنحة‬ ‫�إقامة دار (‪ )Dar‬وعمل يف درو�سكنينكاي بجنوب ليتوانيا مبنحة زمالة‪.‬‬ ‫‪23‬‬


‫‪Carte Blanche II / Widening Scope‬‬ ‫‪April 30, 2017 | 8 p.m.‬‬ ‫‪Ewart Memorial Hall -AUC Tahrir Campus‬‬

‫‪Hassan Taha: The Dice Player for voice, viola, piano and bass clarinet‬‬ ‫‪Hikary Kyiama: world premiere - Doppelkonzert for solo Ney, solo‬‬ ‫‪clarinet and string quartet‬‬ ‫‪Bushra El Turk: Marionette for flute and piano‬‬ ‫‪Øyvind Torvund: Neon Forest for Ensemble‬‬ ‫‪Zad Moultaka: Cinq Haïkus pour alto et voix‬‬

‫آفاق أكثر رحابة ‪ II‬كارت بالنش ‪ -‬صالحية تامة‬ ‫م�ساءا‬ ‫الأحد ‪� ٣٠‬إبريل ‪2017‬م ال�ساعة ‪٨‬‬ ‫ً‬ ‫قاعة �إيوارت التذكارية ‪ -‬اجلامعة الأمريكية بالتحرير‬

‫ح�سان طه‬ ‫ّ‬

‫(العب الرند) لل�صوت والكمان والفيوال والبيانو و البا�ص كالرينيت‬

‫هيكاري كياما‬

‫(عمل عاملي لأول مرة يف القاهرة)‬ ‫دوبل كون�سريت ل�صولو الناي و�صولو كالرينيت ورباعي وتري‬

‫ب�شرى الرتك‬

‫(ماريونيت) للفلوت والبيانو‬

‫�أويفيند تورڤيند‬

‫(نيون فوري�ست) للأن�سمبل‬

‫زاد ملتقى‬

‫(�سينك هايكو�س ‪ -‬خم�س �أ�شعار هايكو) للآلتو والغناء‬

‫‪24‬‬


‫‪LENsemble‬‬

‫رابطة األنسمبل الليتواني‬ ‫فيولينة‬ ‫ليفا �شفيلي �سبايتايت‬ ‫فيولينة‬ ‫توما باندزايتايت‬ ‫روبرتا�س بيل�شكيفت�شيو�س فيوال‬ ‫ت�شيللو‬ ‫فيتا �شيجت�سدايناين‬

‫‪Violin‬‬

‫‪Leva Živilė Sipaitytė‬‬

‫‪Violin‬‬

‫‪Toma Bandzaitytė‬‬

‫‪Robertas Bliškevičius Viola‬‬ ‫‪Violoncello‬‬

‫‪ECME‬‬

‫األنسمبل المصري للموسيقى المعاصرة‬

‫بيرت �أواله‬ ‫باول كوزما‬ ‫�إ�سراء عبد العزيز‬ ‫بهاء الأن�صاري‬ ‫�شريف الزاز‬ ‫�أمينة خريت‬ ‫دينا �إ�سكندر‬

‫‪Vita Šiugždinienė‬‬

‫فلوت‬ ‫�إليكرتيك جيتار‬ ‫بيانو‬ ‫تركيبات �إيقاعية‬ ‫كالرينيت‬ ‫ميت�سو �سوبرانو‬ ‫�سوبرانو‬

‫قيادة‪ :‬فيكنتا�س بالتاكا�س‬

‫‪Flute‬‬

‫‪Peter Olah‬‬

‫‪E.Guitar‬‬

‫‪Paweł Kuźma‬‬

‫‪Piano‬‬

‫‪Esraa Abdel Aziz‬‬

‫‪Prepared Percussion‬‬

‫‪Bahaa El Ansary‬‬

‫‪Clarinet‬‬

‫‪Sherif El Razzaz‬‬

‫‪Mezzo - Soprano‬‬

‫‪Amina Khairat‬‬

‫‪Soprano‬‬

‫‪Dina Iskander‬‬

‫‪Conductor: Vykintas Baltakas‬‬

‫‪25‬‬


Hassan Taha

The Dice Player for voice, viola, piano and bass clarinet

H

Who am I to say to you what I say to you? I was not a stone polished by water and became a face nor was I a cane punctured by the wind and became a flute... I am a dice player, Sometimes I win and sometimes I lose I am like you or slightly less... (from “The Dice Player”)

assan Taha was born in Homs / Syria in 1968 and is currently living in Bern. The autodidact in traditional Arabic music studied horn and oud at the Higher Institute of Music in Damascus. In 2003, he studied contemporary composition at the Conservatory of Maastricht and the Hochschule der Künste in Bern. In 2010 he was invited as Artist in Residence by the Council of Pro Helvetia Arts, Switzerland. He has conducted workshops with the composers Vinko Globokar and Helmut Oehring. „I wouldn’t have composed a piece like ‘The Dice Player’, if I had stayed in Homs as an oud player or as a horn player in the Damascus symphony orchestra.”, Hassan Taha once mentioned in an interview. The composer experienced a change of perspective (getting to know the music by John Cage etc.) by leaving his own country that enabled him to write different music. The Dice Player is inspired by the poem of the same title by late Palestinian poet Mahmoud Darwish. The composer reduces the poem’s essence to the word “chance”, which occurred to him frequently during the time of war in Syria: chances in relation to governing powers controlling the world, and chances to return to his homeland some day. Taha at that crucial time felt a strong persistent urge to find an answer to the question “who am I?” - a question that is not unusual for an artist in the modern world. In The Dice Player Hassan Taha searches for answers to this question and what it means to be an Arab and in the 21st century. 26


‫لكم‬ ‫َم ْن �أَنا لأقول ْ‬ ‫لكم ؟‬ ‫ما �أَقول ْ‬ ‫و�أَنا مل � ُأك ْن حجر ًا َ�ص َق َلتْهُ امليا ُه‬ ‫ف�أ�صبح وجه ًا‬ ‫وال َق َ�صب ًا ث َقبتْهُ‬ ‫الرياح‬ ‫ُ‬ ‫‪ ...‬ف�أ�صبح ناي ًا‬ ‫الن ِد‬ ‫‪� ،‬أَنا العب رَ ْ‬ ‫�أَربح حين ًا و�أَخ�سر حين ًا‬ ‫مثلكم‬ ‫�أَنا‬ ‫ْ‬ ‫‪� ...‬أَو �أَقلُّ قلي ًال‬

‫حسان طه‬ ‫ّ‬ ‫(العب النرد)‬

‫م�ؤلف‬

‫مو�سيقي �سوري ولد و ن� أش� يف حم�ص ب�سوريا ثم انتقل م�ؤخر ًا للعي�ش يف برين ب�سوي�سرا‪.‬‬ ‫اجتهد ح�سان يف تعلم ا�سا�سيات املو�سيقى العربية بنف�سه و�أكمل درا�سته املو�سيقية يف عام ‪ ١٩٩٨‬حيث‬ ‫تخرج يف املعهد العايل للمو�سيقى بدم�شق و قد تخ�ص�ص يف �آلتي العود و البوق‪ .‬و يف عام ‪ ٢٠٠٣‬در�س امل�ؤلفات املعا�صرة‬ ‫مبعهد ما�سرتخت بهولندا و يف عام ‪ ٢٠١٢‬ح�صل ح�سان على املاجي�ستري من كلية الفنون ببرين (هو�ش�سكوليه دير‬ ‫ح�سان مت تقدميها يف �سوريا و لبنان وتركيا و�أملانيا و�سوي�سرا كما انه يف عام ‪ ٢٠١٠‬متت دعوته‬ ‫كون�ست)‪� .‬أعمال ّ‬ ‫ح�سان ور�شتني عمل فيهما مع امل�ؤلفني املو�سيقيني فينكو جلوبوكار‬ ‫كفنان مقيم لدى برو هيلفيتيا �سوي�سرا‪ .‬و قد قدم ّ‬ ‫و هيلموت �أورينج‪.‬‬ ‫علق امل�ؤلف ح�سان طه يف �أحد اللقاءات معه ب�إنه مل يكن بي�ؤلف هذا العمل و يق�صد “العب الرند” لو بقي يف‬ ‫بلدته حم�ص لأن �أفكاره كمو�سيقي قد تغريت ومعها نطرته للأمور منذ �أن غادر و اتطلع على العديد من الإجتاهات‬ ‫املو�سيقية و الفنية (چون كيدچ مثلاً )‪ ،‬و قد ُبني هذا العمل على ق�صيدة لل�شاعر الفل�سطيني حممود دروي�س و التي‬ ‫ريا يف وقت‬ ‫حتمل نف�س الإ�سم‪ ،‬و يخت�صر طه معاين الق�صيدة يف كلمة �أو فكرة “احلظ” و التي ترددت علي باله كث ً‬ ‫احلرب يف �سوريا فقد وردت له �أفكار عن احلظ و الفر�ص يف ميزان القوى احلاكةة و املتحكمة يف العامل وفر�صة العودة‬ ‫للوطن يو ًما ما!‬ ‫و يف �أوقات ع�صيبة كهذه وجد امل�ؤلف نف�سه ب�صدد الإجابة عن �س�ؤال “من �أنا و من �أكون؟” ‪ -‬و هو �س�ؤال غري معتاد‬ ‫بالن�سبة لفنان يف الع�صر احلديث‪ ،‬ففي العب الرند يحاول طه العثور على �إجابات لل�س�ؤال و للوقوف على معانِ كثرية‬ ‫ككون ال�شخ�ص عربي و ماهية ذلك يف القرن الواحد و الع�شرين‪.‬‬ ‫‪27‬‬


H

ikary Kyiama: Doppelkonzert for solo ney, solo clarinet and string quartet world premiere The Japanese composer Kiyama Hikari was – just like Justina Repečkaitė – also participant of the “Heritage and Modernity” forum last year. Born in Konkō, Okayama in 1983 he graduated from Joto High School and Tokyo College of Music. His music is influenced by his mentors Minoru Miki, Beat Furrer, Louis Andriessen, Hanspeter Kyburz, Daniel Capelletti, Carlo Forlivesi, Claude Ledoux, Wim Henderickx and Luc van Hove. During his participation of the “Heritage and Modernity” forum Hikary Kyiama visited a Sufi dance performance. He was deeply impressed by the dancers who spun around for hours. His Double Concerto for solo Ney, solo Bass clarinet and string quartet, which is celebrating its world premiere in this concert, alludes to this kind of wild round dance. The opening bars expose a lively repetitive arpeggio tutti before the bass clarinet takes up the opening motif. The ney is floating with long legato-notes on top of the arpeggio-carpet and presents a resting point before the concerto continues its fast and furious ride until the last bar.

‫هيكاري كياما‬ )‫ عمل عالمي ألول مرة في القاهرة‬- ‫(دوبل كونسيرت‬

‫كان امل�ؤلف الياباين هيكاري كياما �أحد امل�شاركني يف امللتقي الدويل للرتاث و احلداثة يف �إبريل املا�ضي والذي‬ ‫متكن من خالله ح�ضور عر�ض التنورة يف قبة الغوري و الذي ر�أى فيه العديد من ال�سمات الفلكلورية الأ�صيلة‬ ‫للثقافة امل�صرية والذي ت�أثر بها حتى �أنها قد �ألهمته يف عمله اجلديد ل�صولو الناي و�صولو الكالرينيت و‬ ‫ وكما ت�ستوحي املو�سيقى يف هذه‬،‫رباعي وتري و الذي �سيقدم لأول مرة عامل ًيا بح�ضور كياما نف�سه يف القاهرة‬ ‫امل�ؤلفة عنا�صرها من هذه الرق�صة ال�صاخبة ف�إن املازورات الإفتتاحية تبد�أ بعر�ض �سريع متتابع للآالت كلها‬ ‫ بينما الناي يحوم‬،‫مفعم باحليوية م�ستبقني البا�ص كالرينيت الذي �سرعان ما يتلقف املوتيفة الإفتتاحية‬ ‫ب�إ�ستمرار يرتديد نغمات متوا�صلة كالطنني والتي تغلف العزف ال�سريع للآالت الأخرى حيث يقدم الناي‬ .‫نقطة �إرتكاز قبل �أن تكمل الكون�شريتو املازورة الآخرية امل�سرعة ب�شكل غا�ضب وعنيف‬

28


B

ushra El Turk: Marionette for flute and piano “Marionette, an arresting piece should be widely taken up by 21st century flautists. This Guildhall graduate is someone to watch out for.” (Peter Grahame -Woolfe, Musical Pointers) Marionette (2008) for flute and piano “is someone who bites the strings to free himself from the constraints and doctrines of society, religious authority and all those who impose their beliefs on him for control.” The struggle until the marionette’s deliverance goes through different stages, symbolized by the word “no”, which is incorporated in different contexts of the piece in three Lebanese dialects of Arabic: ‘hu’u’, ‘tut’ and ‘la”. The flutist, who makes the full use of their instrument’s sound arsenal in this piece, is asked to interject these three negative gestures into his flute play. In this connection multiphonics might occur, which is a good symbol – just as the different dialects of “no” – for the ropes that pull the marionette’s limbs into different directions. However, the struggle is not without effect: a slow trilling passage generates an eerie atmosphere of tension under a rope … which suddenly snaps.

‫بشرى الترك‬ )٢٠٠٨ - ‫(ماريونيت للفلوت و البيانو‬

‫قالوا عن ماريونيت �أنه عمل خالب يجب �أن يحتفي به عازيف فلوت القرن احلايل و�أن امل�ؤلفة و‬ !‫التي تخرجت يف جيلدهول من امل�ؤلفني الكبار الذين ال ي�ستهان بهم‬ ‫ماريونيت عمل يعرب عن حالة التمرد وحماولة الفكاك من القيود املجتمعية وال�سلطة الدينية‬ ‫التي تفر�ض �أفكار دوغمائية وت�سيطر على العقول والذي يتخذ من رحلة املاريونيت للتحرر‬ ً‫من اخليوط التي تتحكم بها رحلة ذات مراحل خمتلفة متثل ا‬ ‫كل منهم رمز لكلمة “ال” والتي‬ ‫تت�ضمن يف خمتل ال�سياقات والتي تعرب عن الكلمة بثاللث لهجات لبنانية والتي ي�ستخدمهم‬ ‫عازف الفلوت و يدجمه يف عزفه وترجمته للعمل ملا متلكه الفلوت من �إمكانيات لتنفيذ ذلك و‬ ‫بهذا حتدث العديد من الأ�صوات املتداخلة و لذي يرمز ب�شكل �أو ب�آخر للخيوط �أوالقيود التي‬ ‫تربط و تكبل �أطراف املاريونيت وعلى الرغم من ذلك ف�إن ف�إن ال�صراع للتخل�ص من القيود ي�ؤتي‬ .‫ثماره حثي ًثا يف جو مفعم بالغمو�ض والرتقب حتي �أن … ينقطع القيد فج�أة‬ 29


Northern Light

Øyvind Torvund

A

Neon Forest Space (2009)

n open approach to the constitutive parts of a work of music is of fundamental importance for the Norwegian composer Øyvind Torvund (b.1976), who played the guitar in rock and improving groups alongside regular musical studies in Oslo and Berlin. His compositions contain contrasts, juxtapositions as well as disparate materials and inconsistent attitude. Not rarely, there are sounds from other musical traditions or everyday life incorporated in a piece of chamber music, simplicity in a complex context, improvisation coexisting with exact notation, music combined with film or projections, seriousness in counterpoint with humor. So, Øyvind Torvund is acting coherently, when he uses an Iggy Pop quote for the title his piece Neon Forest Space for clarinet, percussion, guitar, violoncello and tape: “The neon forest is my home.” Moreover the composer makes sound very easy, what needs very exact preparation regarding the instrumental setting for the performance. Every sound in the seven sections of Neon Forest Space is described accurately in the score. The title of the first movement “21 waves trio” is telling: the cello plays 21 wave-like motifs, accompanied by a transistor radio that produces – tuned inbetween stations – white noise through a mixer and a whammy pedal. The percussion gives the cello-waves an extra splash, when they break. In “Beamed through tradition” the clarinet-etudes stand their ground against a noisy tape-glissando and are enriched by the sound of the electric guitar. The cello’s almost shyly acting long notes in “(-and further)” are interrupted by a spray can. The clarinet on the other hand goes with the spray of the can in “On my way, on your way.”. In broken arpeggi both instruments are joined by a growling sound of the percussion on every first beat. “Multiple Slått” sounds like a folk tune in clarinet and cello, the percussion section counterpoints the traditional sounding melodies with noises resembling a cartoon. The “Space Corner” is full of noise: the main instrument here is a plastic water bottle with a contact microphone, which is hit with a mallet. At the same time the beat is distorted creating a deep bass sound. The accompanying e-guitar and tape are prepared in different ways as well. After the ruthless noise of movement no. 6 the last movement “forest space/neon bright” reclaims the light and natural sounds of the forest. The clarinet leads all the phrases like in a call-response with the tape. 30


‫أضواء الشمال‬ ‫أويفيند تورڤيند‬ ‫‪( ١٩٧٦‬نيون فوريست سبيس ‪)٢٠٠٩ -‬‬

‫عزف‬

‫اجليتار يف جماميع و فرق روك و�أخرى جتريبية �إرجتالية بجانب درا�سة املو�سيقي يف �أو�سلو و برلني‪� ،‬أوڤيند‬ ‫تورڤيند هو م�ؤلف مو�سيقي نرويجي مهتم باملقاربة احلرة و املفتوحة للأجزاء املكونة للمو�سيقى و التي تت�سم‬ ‫م�ؤلفاته ب�إحتواءها على الت�ضادات واملعار�ضات كما حتتوي على توجه غري متما�سك وواثق ومكونات غري مرتابطة‬ ‫ريا ما جنده يعتمد على ت�ضمني عنا�صر من مو�سيقي تقليدية يف عمل ملو�سيقى احلجرة �أو �إقحام عنا�صر ب�سيطة على‬ ‫وكث ً‬ ‫�سياقات معقدة �أو �إرجتال و�سط تدوين مو�سيقي دقيق �أو حتى الدمج بني الو�سائط الفنية لنجد املو�سيقى مع الفيلم �أو‬ ‫العرو�ض املرئية لذلك ف�إننا من املمكن �أن جند ُترڤيند هنا و قد �إقتب�س من مقولة لإيجي بوب لعنونة عملة يف هذا احلفل‬ ‫للكالرينيت و الإيقاع و ‪ ‬اجليتار و الت�شيللو و�شريط الت�سجيل حيث يقول بوب “�إن غابة النيون هي وطني”‪.‬‬ ‫و بالرتكيز على ال�صوت ال�سل�س ف�إن الدقة يف متو�ضع الآالت تعد من �أهم العنا�صر بالن�سبة لر�ؤية العمل حتى �إن كل �صوت‬ ‫له تو�صيف وا�ضح يف النوتة وعلى �سبيل املثال ف�إن احلركة الأوىل عنوانها “ثالثي الواحد و ع�شرون موجة” والتي فيها‬ ‫يعطى الت�شيللو معلومات وا�ضحة ‪ ‬مف�صلة بلعب ‪ ٢١‬موتيفة ت�شبه املوجات و التي ي�صاحبها �ضو�ضاء م�ستمرة يف اخللفية‬ ‫من راديو ترانز�ستور وتعطي الإيقاع ت�أثري �صوت �إنك�سار املوجة عند م�صاحبتها للت�شيللو املحاكي �صوت املوجات منذ‬ ‫البداية‪ ،‬و يف حركة “بيمد ثرو ترادي�شني” تت�أين الكالرينيت مبقطوعات ق�صرية خفيفة يف مواجهة �ضو�ضاء ال�شريط‬ ‫التي تعود مرة �أخرى و التي يغنيها �صوت اجليتار الإلكرتيك‪ .‬و فيما يظل الت�شيللو يعزف نوت طويلة يقاطعه �صوت عبوة‬ ‫الرذاذ و يف الوقت ي�صاحبها الكالرينيت لت�أدية تيمة “على طريقتي” “‪ ”On My Way, On My Way‬ب�شكل �سريع‬ ‫و متقطع و �سرعان ما تلحقهم �آالت الإيقاع ب�صوت ي�شبه الز�أير يف �إيقاع �سريع جدً ا‪ ،‬و يتحدى الإيقاع تقليد الكالرينيت و‬ ‫الت�شيللو اللذن يقاربان حل ًنا فلكلور ًيا ب�صخب حماكي مو�سيقى �أفالم الكارتون‪ .‬و يف “�سبي�س كورنر” فال�صخب هو العنوان‬ ‫حيث �أن الآله الرئي�سية يف هذه احلركة زجاجة بال�ستيكية تت�صل مبيكروفون و التي يتم طرقها مبطرقة و الذي ي�شوه‬ ‫الإيقاع خال ًقا �صوت با�ص ذات ت�أثري عميق‪ ،‬و يتفاعل اجليتار الإليكرتيك و �شريط الت�سجيل ب�شكل ما خمتلف � ً‬ ‫أي�ضا‪ ،‬و بعد‬ ‫�صخب احلركة ال�ساد�سة ت�أتي احلركة الأخرية “فوري�ست �سبي�س‪/‬نيون برايت” “الغابة‪�/‬سطوع �أ�ضواء النيون” لتعيد‬ ‫للممقطوعة �أ�صوات الغابة الطبيعية مرة �أخرى و يف القيادة الكالرينيت الذي يبدو يف حماورة مع �شريط الت�سجيل‪.‬‬

‫‪31‬‬


Zad Moultaka

B

orn in Lebanon in 1967, is on the constant search for a personal artistic language in music and the plastic arts. In his work as a composer he is often inspired by Western contemporary poetry in his music and combines their essence with the characteristics of Arabic music. The slow maturation of a very personal form of expression gives him the opportunity to experiment, like in the ensemble Mezwei that he founded in 2004. Research and creation through questioning Eastern and Western cultures, specific tension and the friction between writing and orality are in the focus of his work. The five haikus that inspired Zad Moultaka for his music for voice and viola, have also given him the incentive for a series of paintings. The haikus were all written by women. Although they are presented in their original japanese version in the score, they are to be sung in an imaginary language. Just as in the strict form of the haiku, the structure is of highest importance. In this way, the language is reduced to an onomatopoetic phenomenon. While the haiku, as one of the shortest forms of poetry, only comprises of three verses, with 5 – 7 – 5 syllables or sounds, Moultaka extends the texts in his compositions and adds a modal melody. However, the composer tries to include the briefness in his composition, alluding by the fleeting moments, excitement and hints to Kurtág’s or Berio’s miniatures. while he explores different sound, timbre and rhythm possibilities in both instruments: the voice and the viola.

32


‫زاد ملتقى‬ ‫خمس قصائد هايكو للفيوال والغناء‬

‫ولد‬

‫يف لبنان عام ‪ ١٩٦٧‬و هو م�ؤلف مو�سيقي معروف بالبحث الدائم عن لغة فنية يف املو�سيقى و فن البال�ستيك حيث �أنه‬ ‫ي�ستلهم فنه دائ ًما من ال�شعر الغربي املعا�صر و الذي ي�ستعني به يف م�ؤلفاته بل و ميزج كينونة هذا ال�شعر وخال�صته‬ ‫باملو�سيقى العربية‪ ،‬تتجه مو�سيقي ملتقى يت�أن نحو الن�ضوج مما ميكنه دائ ًما من التجريب مثلما فعل يف جتربته مع مزوي‬ ‫�إن�سمبل الذي �أن�ش�أه عام ‪ ،٢٠٠٤‬البحث واخللق اجلديد من خالل درا�سة الثقافات الغربية و ال�شرقية من �أولوياته كما‬ ‫�أنه يهتم بال�شد و اجلذب بني الكتابة و التعبري ال�شفهي و هو الوا�ضح يف �أعماله � َ‬ ‫أي�ضا‪.‬‬ ‫اخلم�س ق�صائد الذي ي�ستعني بهم ملتقى يف هذا العمل من �شعر الهايكو والهايكو هي �أق�صر �شكل للق�صيدة يف العامل و قد‬ ‫�إ�ستعان بق�صائد جميعهم ل�سيدات ولكن نوعية الق�صيدة الو�صفية التي تر�سم لوحة ما هي حمور العمل‪ ،‬و على الرغم من �أن‬ ‫مفتوحا لغناء ال�شعر ب�أي لغة متخيلة‬ ‫الأ�شعار باللغة اليابانية كما يف النوتة و لكن عمل ملتقى للغناء و الفيوال يرتك اخليار‬ ‫ً‬ ‫�أو حتى خمرتعة و غري حقيقية وبذلك يجرد ملتقى اللغة من كل الإ�شارات و يبقى على قوة الإيحاء ال�صوتي للكلمة‪،‬‬ ‫فيحاول ملتقى �أن ميد و ميط الق�صائد الق�صرية ذات املقاطع القليلة كما ي�ضيف لها نغمات �سلمية ليو�سع مدى الق�صيدة‬ ‫ووقعها على الأذن و لكنه يف نف�س الوقت ي�ضيف عن�صر اللحظات الهاربة وح�س الإيجاز و ال�سرعة يف �إ�شارة لأعمال كورتاج‬ ‫و برييو فيما يحاول التجريب مع �أ�صوات خمتلفة و�إيقاعات من املمكن خلقها من قدرات الفيوال و �صوت املغني‪ .‬‬

‫‪33‬‬


Zad Moultaka: Cinq Haïkus pour alto et voix I: je me sens vielle et pense ne plus vieillir canna ensoleillé Takajo Mitsuhashi (1899- 1972) II: la bise souffle dans tous les sens le corps d'une femme descend en zig zag Takajo Mitsuhashi (1899- 1972) III: mon ombre frappée par la corde du saut à la corde Sono Nakamura (1913- 2001) IV: nénuphars les chuchotis de l'eau me reviennent Sono Nakamura (1913- 2001) V: ne te dépêche pas de chanter puis de mourir première cigale! Sono Nakamura (1913- 2001)

34


35


LENsemble

L

ENsemble (Lithuanian Ensemble Network) is a professional contemporary music organization, connecting professional ensembles, soloists and conductors. Vykintas Baltakas manages the LENsemble as an open platform for creative ideas and their professional realization. LENsemble consists of the Chordos String Quartet, St Christopher Wind Quintet, the Kaskados Piano Trio, the Vilnius Brass Quintet, accordionist Raimondas Sviackevičius, pianist Rima Chačaturian, composer and singer Rita Mačiliūnaitė and others. LENsemble has been working with established institutions of contemporary music in Lithuania and abroad, such as the Lithuanian Composers’ Union, the Lithuanian Music Information and Publishing Centre, the Lithuanian Academy of Music and Theatre, the Goethe-Institut Vilnius and the Karsten Witt Musikmanagement Berlin. LENsemble is a positive presence in the international contemporary music scene. It is proud of its performances at the WDR (2009), at the Ruhr European Capital of Culture (2010), the Ultraschall Festival Berlin (2013), its recordings for Kairos, Megadisc Classics, Deutschland Radio Kultur, WDR and Lithuanian Radio and Television. In 2011, LENsemble started the concert series Composers of Our Time, featuring influential international and Lithuanian composers. LENsemble has already presented programs with music by Gerhard Stäbler, Kunsu Shim and Ignas Krunglevičius (2011), Bronius Kutavičius (2012), Luciano Berio (2013), a retrospective of Lithuanian chamber music in 1970– 1990 (2013), Wolfgang Rihm, Matthias Pintscher and John Woolrich (2014) and compositions by Ukrainian and Serbian composers (2015). The Lithuanian Cultural Support Foundation, Ernst von Siemens Musikstiftung, the Goethe Institut Vilnius and the Lithuanian Composers’ Union support the Composers of Our Time concerts. Currently LENsemble produced a new CD with music by Vykintas Baltakas in collaboration with Kairos Music. 36


The Egyptian Contemporary Music Ensemble

E

stablished by the European-Egyptian Contemporary Music Society e.V in 2010, the Egyptian Contemporary Music Ensemble, ECME, presents a series of concerts every season as Guest Artists of the Department of Performing and Visual Arts at the American University in Cairo. This gathering of some of the finest Egyptian musicians from several generations serves to foster new composition and performance.All members of the ECME have pursued their musical education in Egypt as well as abroad, and by now occupy important positions in major cultural institutions and/or other professional ensembles. The concert series in the Ewart Memorial Hall in Cairo explore different themes, styles, epochs and regional characteristics of contemporary music. They are preceded by open rehearsals, and completed by lectures and masterclasses that provide deeper insight into the respective subject. The ECME has over a very short period of time become an eminent cultural ambassador for Egypt. It is the only ensemble in the country to date to perform recent national and international productions in the field of contemporary music, and the only one to work with composers from other parts of the world who wish to develop new pieces with an Egyptian ensemble. After a very successful presentation in Germany in November 2011 in collaboration with the renowned Neue Vocalsolisten Stuttgart and other German musicians and the first appearance of the Ensemble at a national festival in the course of the Cairo Contemporary Music Days 2012, the ECME celebrated its first international prestigious appearance performing the Mediterranean composers at the Festival Présences in Aix-en-Provence, the European Capital of Culture 2013. In 2016, the Ensemble managed to realise aims of working with world leading composers as well as established arab ones such as Oscar Bianchi, Thierry Pecou, Vykintas Baltakas and Hassan Khan. This continues in 2017 with new collaborations and diverse new works that the EECMS will introduce to the Egyptian audiences in which the society collaborates with composers such as Bushra el Turk, Jose Verdu and Kaja Saariajo. The ensemble has lately participated in international festivals and actions such as Gaudeamus Musziekweek last September and Carte Blanch which is an initiative by Goethe the Middle East which took place in Lithuania as the first part of performance and public talks while the second will be in Cairo in May within the Society’s annual festival of Cairo Contemporary Music Days.

37


‫رابطة األنسمبل الليتواني‬

‫هي‬

‫م�ؤ�س�سة حمرتفة للمو�سيقى املعا�صرة والتي تهدف �إىل الو�صل بني خمتلف املجاميع و العازفني والقائدين‬ ‫املو�سيقيني ومدير الرابطة هو القائد الليتواين فيكنتا�س بالتاكا�س والذي يحاول من خالل ر�ؤيته جعل‬ ‫الرابطة مبثابة من�صة للأفكار املبدعة وكيفية حتقيقهم على �أر�ض الواقع وتتكون رابطة الأن�سمبل الليتواين من‬ ‫رباعي كوردو�س الوتري و خما�سي �سانت كري�ستوفر للنفخ و ثالثي كا�سكادو�س للبيانو وخما�سي فلنيو�س لآالت النفخ‬ ‫النحا�سية و عازف الأوكورديون رميوندا�س �سفياكيفي�شايو�س و عازفة البيانو رميا ت�شات�شاتوريان و امل�ؤلفة املو�سيقية‬ ‫و املطربة ريتا مات�شيلونايتيه و �آخرين‪ ،‬وقد تعونت الرابطة مع م�ؤ�س�سات مرموقة يف ليتوانيا و يف اخلارج مثل �إحتاد‬ ‫امل�ؤلفني الليتوانيني و املركز الليتواين لللمعلومات والن�شر املو�سيقي و�أكادميية املو�سيقى وامل�سرح الليتوانية ومعهد‬ ‫جوته فلنيو�س وكار�ستني فيت ميوزيك ماجنمينت برلني‪ ،‬و يف عام ‪ ٢٠١١‬بد�أت الرابطة �سل�سلة حفالتها بعنوان‬ ‫“م�ؤلفني مو�سيقيني من هذا الع�صر” والتي قدموا من خاللها العديد من امل�ؤلفني الليتوانيني املرموقني وامل�ؤثرين و‬ ‫غريهم من العامليني مثل لو�سيانو برييو و برونيو�س كوتافي�شيو�س والتي مت دعمها من العديد من امل�ؤ�س�سات الثقافية‬ ‫املرموقة مثل معهد جوته فلنيو�س ‪ ‬وم�ؤ�س�سة �إرن�ست فون �سيمنز و �إحتاد امل�ؤلفني الليتوانيني و م�ؤ�س�سة الدعم الثقايف‬ ‫الليتوانية و غريهم و حال ًيا �أنتجت الرابطة �سي دي جديد ملو�سيقى فيكنتا�س بالتاكا�س بالتعاون مع كايروز ميوزيك‪ .‬‬

‫‪38‬‬


‫‪.‬‬

‫األنسمبل المصري للموسيقى المعاصرة‬ ‫املجموعة امل�صرية للمو�سيقى املعا�صرة‪ ،‬التي �أن�ش�أتها اجلمعية الأوروبية امل�صرية‪ ،‬جمموعة من احلفالت‬ ‫املو�سيقية فى كل‪  ‬مو�سم‪  ‬ك�ضيوف �شرف على ق�سم الفنون املرئية وامل�سرحية‪.‬باجلامعة الأمريكية يف‬ ‫القاهرة‪ .‬ومن �ش�أن هذا التجمع ل�صفوة املو�سيقيني امل�صريني من �أجيال خمتلف �أن يحفز �إبداع امل�ؤلفني والعازفني‬ ‫وخلق مناخ حمفز لالنتاج �أملو�سيقى �أملعا�صلر امل�صرى‪ .‬وقد تلقى جميع �أع�ضاء املجموعة امل�صرية تعليمهم املو�سيقي يف‬ ‫م�صر وكذلك يف اخلارج‪ .‬وي�شغلون الآن منا�صب هامة يف م�ؤ�س�سات ثقافية ذات مكانة رفيعة �أو يف جمموعات حمرتفة‬ ‫�أخرى �أو كالهما‪ .‬وثمة حما�س بني ه�ؤالء العازفني مل�شاركة خرباتهم ومترير معرفتهم العملية للطالب وذلك من خالل‬ ‫تعريفهم مبا هو مهم من الأعمال املو�سيقية املعا�صرة‪ .‬مون املقرر �أن يتم التطرق‪/‬ا�ستعرا�ض يف جمموعة احلفالت‬ ‫املقامة يف قاعة �إيورت التذكارية �إىل املو�سيقى املعا�صرة خمتلف موا�ضيعها‪  ‬و�أمناطها املو�سيقية وفرتاتها التاريخية‬ ‫وخ�صائ�صها على امل�ستوى الإقليمي‪ .‬ي�صاحب الن�شاط‪  ‬حما�ضرات ودرو�س يلقيها ذوي اخلربات ل�شرح الربامج‬ ‫املقدمة للجمهور ‪ ،‬والتي من �ش�أنها �أن تعطى ر�ؤية �أعمق ملا يخ�ص املو�سيقى املعا�صرة‪ .‬وف�ضال عن ح�ضورها الدائم يف‬ ‫ريا بار ًزا للثقافة امل�صرية‪  ‬فهى املجموعة‬ ‫اجلامعة الأمريكية‪� ،‬أ�صبحت املجموعة امل�صرية يف فرتة ق�صرية جدً ا �سف ً‬ ‫املو�سيقية الوحيدةمن العامل العربى‪  ‬حتى الآن التي تقدم �أعماال على امل�ستوى القومي والدويل يف جمال املو�سيقى‬ ‫املعا�صرة‪ ،‬والتي تعمل مع ه�ؤالء امل�ؤلفني املو�سيقيني القادمني من �أنحاء �أخرى من العامل‪،‬تطوير م�ؤلفات‪  ‬جديدة‬ ‫ريا‪ ،‬بامل�شاركة مع جمموعة‬ ‫مع املجموعات املو�سيقية امل�صرية‪ .‬وبعد �أن حقق عر�ضهم يف �أملانيا‪  ‬يف ‪2011‬‬ ‫جناحا كب ً‬ ‫ً‬ ‫قومي يف �إطار مهرجان �أيام القاهرة‬ ‫نيو فوكل�سولي�سنت‪  ‬ال�شهرية‪  ‬ومو�سيقيني �آخرين‪ ،‬وبعد �أول ظهورلها يف مهرجانٍ‬ ‫ٍ‬ ‫للمو�سيقى املعا�صرة ‪� ،2012‬أحتفلت املجموعة امل�صرية بظهورها الدويل املميز لأول مرة يف مهرجان �آك�سن برفان�س‪،‬‬ ‫‪‎‬عا�صمة �أوروبا الثقافية وتلى ذلك العديد من الظهور الدوىل فى �أهم املهرجانات املتخ�ص�صة عار�ضة م�ؤلفات م�صرية‬ ‫وعربية و�أوروبية مت تكليفها وعر�ضها لأول مرة بالعامل ‪ .‬ويتعاون الأن�سمبل مع م�ؤلفون مثل جو�سية فردو ‪ ,‬ب�شرى‬ ‫الرتك‪ ‬و�أو�سكار بيانك‪ ,‬وفنانون كح�سن خان ويعد مهرجان جاوديامو�س بهولند وم�شروع كارت بالن�ش‪ ‬من �أهم امل�شاريع‬ ‫فى الآونة احلالية‪.‬‬

‫‪‎‬تقدم‬

‫‪39‬‬


40

eecms-ebdaa.eu

Carte Blanche - Cairo Contemporary Music Days 2017  

April 27th - May 1st in Cairo

Advertisement