Issuu on Google+


‫ابتكار نماذج األعمال‬

‫العدد الثاين‬

‫‪//‬‬

‫‪22‬‬

‫أين هم املستثمرون املالئكة؟‬

‫يلقي يف‪ .‬إل‪ .‬سرينيفاسان نظرة عىل ما تقوم به البنوك القطرية لتشجيع‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة يف البالد‪ ،‬ويستكشف الخيارات املختلفة‬ ‫املتاحة أمام رواد األعمال املحتملني يك يتمكنوا من تأسيس شركاتهم‪.‬‬

‫‪20‬‬ ‫السيناريو املتغري‬ ‫يناقش نيك إدموندز الفرص والتحديات التي‬ ‫تواجه الشركات الدولية الصغرية واملتوسطة‬ ‫القادمة إىل الشرق األوسط‪.‬‬

‫‪34‬‬ ‫األعمال هي العالمة التجارية‬

‫ينبغي عىل عالمتك التجارية أن ّ‬ ‫تعب عن يشء‬ ‫حقيقي‪ ،‬وأصيل‪ ،‬وذي معنى‪ ،‬وال يُنىس‪ ،‬يتم‬ ‫تقديمه من خالل املشاركة بطريقة خالقة‪ .‬يحاول‬ ‫أنطوين رايمان أن يقارن بني تأسيس الشركات‬ ‫الصغرية وإنجاب طفل‪.‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫يوسف جاسم الدرويش‬

‫‪//‬‬

‫تشــكل الشــركات الصغــرة واملتوســطة الحجــم العمــود الفقــري القتصــاد أيــة دولــة‬ ‫ألنهــا تســهم بشــكل كبــر ليــس يف الناتــج املحــي اإلجمــايل فحســب‪ ،‬وإنمــا أيضــا يف‬ ‫خلــق فــرص عمــل‪.‬‬ ‫ومــع النمــو االقتصــادي القــوي لقطــر فإنهــا تــدرك أن مــن شــأن تشــجيع الشــركات‬ ‫الصغــرة واملتوســطة أن يزيــد مــن تســريع وتــرة النمــو‪ ،‬لــذا فقــد اتخــذت عــدة خطــوات‬ ‫يف هــذا الصــدد‪ .‬وملــا كان وجــود املســتثمرين "املالئكــة" محــدودا للغايــة فقــد أوكلــت‬ ‫الحكومــة مهمــة تمويــل الشــركات الصغــرة واملتوســطة للمؤسســات املاليــة مثــل بنــك‬ ‫قطــر للتنميــة والبنــوك املحليــة األخــرى‪.‬‬ ‫ويف موضــوع الغــالف‪ ،‬تســلط كونكــت املشــاريع الصغــرة واملتوســطة الضــوء‬ ‫عــى مختلــف الخطــوات التــي اتخذتهــا البنــوك الكــرى لدعــم الشــركات الصغــرة‬ ‫واملتوســطة‪ .‬لكــن هــل تكفــي هــذه الخطــوات؟ هــذا هــو الســؤال الــذي ينبغــي أن ُيطــرح‬ ‫ـوات لريــادة األعمــال‪ ،‬إذ يقــول الخبــر‬ ‫باســتمرار لتمهيــد الطريــق أمــام إيجــاد منــاخ مـ ٍ‬ ‫يف مجــال العالمــات التجاريــة أنطــوين رايمــان إن إنشــاء عالمــة تجاريــة ال تنــى ويحبهــا‬ ‫املســتهلكون هــو أمــر حيــوي لنجــاح الشــركات املبتدئــة‪.‬‬

‫استشاري إعالمي‬ ‫كومال بهارادانافا‬

‫وتتناقش كونكت املشاريع الصغرة واملتوسطة يف تقرير آخر مثر لالهتمام مع الجيل‬ ‫الحــايل مــن رواد األعمــال بشــأن ريــادة األعمــال‪ ،‬والتجــارب واملحــن التــي تعرضــوا لهــا‪،‬‬ ‫وكيفية التعامل مع الفشــل‪ ،‬حيث يعرض رواد املشــاريع بشــكل مفصل تجاربهم يف‬ ‫مشــوار ريــادة األعمــال‪ ،‬يف حــن أن الخــراء يقدمــون آراءهــم بشــأن ســلوكيات النــاس‬ ‫يف املنطقــة‪.‬‬ ‫ونظــرا لكــون وســائل النقــل العــام يف الدوحــة مــا تــزال غــر متطــورة بالشــكل املناســب‬ ‫بعــد‪ ،‬فقــد حاولــت الشــركة املبتدئــة أوبــر الدوحــة أن تحــل مشــكلة االنتظــار الطويــل‬ ‫لســيارات أجــرة باســتخدام تطبيقــات الهاتــف الجــوال‪.‬‬ ‫ويناقــش الروفيســور دانيــال إزنبــرغ صفــات رائــد األعمــال إىل حــد القــول إنــه إذا كان‬ ‫لــدى شــخص مــا فكــرة غبيــة‪ ،‬أو ال قيمــة لهــا‪ ،‬فإنــه يوجــد رائــد أعمــال يف داخلــه‪ .‬وأمــا‬ ‫نيك إدموندز فيتحدث عن التحديات‪ ،‬يف حن أن خبرتنا سرامانا ميرتا تتحدث عن‬ ‫مســتقبل التكنولوجيــا يف العمــود الــذي تكتبــه‪.‬‬ ‫وقــد ال يكــون منــاخ املنطقــة هــو األفضــل مــن حيــث ريــادة األعمــال لكنــه يبقــى املــكان‬ ‫الــذي ظهــرت فيــه بعــض قصــص النجــاح امللهمــة مثــل جســت فالفــل التــي ُتعتــر مثــاال‬ ‫كالسيكيا عن الكيفية التي يمكن أن تتحول من خاللها فكرة تجارية بسيطة وقائمة‬ ‫إىل مشــروع ناجــح مــن خــالل إكســاب طبــق يبــاع عــى قارعــة الطــرق يف املنطقــة حُ ّلــة‬ ‫جديــدة‪.‬‬ ‫نتمنى لكم قراءة سعيدة‪.‬‬ ‫سرينيفاسان‬

‫الناشـر‬

‫شـركة المها للدعاية واإلعالن ذ‪.‬م‪.‬م‪.‬‬ ‫ص‪.‬ب‪ 3272 :‬الدوحة ‪ -‬قطــر‪ ،‬هاتف‪ 44672139 :‬أو ‪44550983‬‬ ‫أو ‪ 44671173‬أو ‪)+974( 44667584‬‬ ‫فاكس‪)+974( 44550982 :‬‬ ‫بريد إلكتروني‪qtoday@omsqatar.com :‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫‪13‬‬

‫‪//‬‬

‫"السحب" يف قطر‬

‫‪36‬‬

‫االبتكار يف العقد القادم‬

‫يقول يف‪ .‬إل‪ .‬سرينيفاسان إن الشركات يف‬

‫رغم أن االقتصاد العاملي ال يزال غري مستقر‬

‫السحابية‪ ،‬لكن مستقبل الحوسبة السحابية‬

‫أبدا بهذه القوة التي هو عليها اآلن‪ .‬وتقول‬

‫قطر ما تزال بعيدة عن مفهوم الحوسبة‬ ‫يف املنطقة مشرق والسيما بالنسبة للشركات‬

‫الصغرية واملتوسطة‪.‬‬

‫تماما‪ ،‬إال أن قطاع التكنولوجيا لم يكن‬ ‫سرامانا ميرتا إنه قد يكون اآلن هو الوقت‬ ‫املناسب للتوقف للحظة والتفكري يف ما‬

‫‪32‬‬

‫طلب سيارة األجرة بنقرة‬ ‫عىل شاشة الهاتف‬ ‫تتحدث أشواريا موريت إىل فريق أوبر الدوحة‬ ‫الذي يجلب معه إىل الدوحة تطبيقا ناجحا‬

‫للهاتف الجوال لطلب سيارات األجرة‪.‬‬

‫سيكون عليه هذا القطاع خالل العقد القادم‪.‬‬

‫‪18‬‬

‫‪10‬‬

‫‪16‬‬

‫‪28‬‬ ‫ريادة األعمال‬

‫هل أنت رائد أعمال؟‬

‫ليست مجرد أفكار‬

‫يقول البوفيسور دانيال إزنبريغ بأنه إذا كنت‬ ‫تقوم بيشء ال قيمة له‪ ،‬أو يشء مستحيل‪،‬‬ ‫أو غبي‪ ،‬فقد يوجد يف داخلك رائد أعمال‪.‬‬

‫تتحدث سيندو ناير إىل رواد‬ ‫املشاريع الجدد يك نتعرف عىل‬ ‫حياتهم الحافلة باألحداث‪،‬‬ ‫وتلتقي مع الخباء يك ّ‬ ‫نطلع‬ ‫عىل سلوكيات رواد األعمال‬ ‫يف املنطقة‪.‬‬

‫‪38‬‬

‫إطالق ثورة يف مجال األغذية‬

‫يتحدث فادي ملص إىل سيندو ناير عن‬ ‫الطريقة التي تمكن من خاللها من تحويل‬ ‫فكرة قائمة إىل شركة مبتدئة ناجحة وجعلها‬ ‫جذابة للجماهري‪.‬‬ ‫‪4‬‬

‫أرباح ريادة األعمال‪:‬‬ ‫رعاية رواد األعمال الشباب‬ ‫تحدث أحمد عبد الوهاب‪ ،‬مدير مركز حاضنة ه ـ ـ ــل ه ـ ـ ــي حقيقي ـ ـ ـ ـ ـ ــة؟‬

‫قطر لألعمال‪ ،‬إىل يف‪ .‬إل‪ .‬سرينيفاسان قائال‬ ‫بأن "التحقق من العمالء" سيكون جوهر‬ ‫عمل املركز الذي يستعد لفتح أبوابه يف‬ ‫األسبوع األول من أبريل من هذا العام‪.‬‬

‫يقول الدكتور توماس آسرتبو باستثناء عدد‬ ‫قليل من املحامني الذين يتقاضون مبالغ‬ ‫ضخمة ورواد األعمال الشهريين‪ ،‬فإن األفراد‬ ‫الذين تحولوا إىل العمل الحر يتقاضون‬ ‫أجورا أقل يف املتوسط مما لو واصلوا عملهم‬ ‫كموظفني‪.‬‬


‫نجاح متواصل ملنصة التمويل‬ ‫الجماعي يوريكا‬ ‫تمكنت منصة التمويل الجماعي ‪ Eureeca.com‬منذ‬ ‫إطالقها يف الشرق األوسط يف منتصف العام املايض من‬ ‫توفري التمويل لست شركات‪.‬‬ ‫حصلت شركة الرفاهية املبتدئة ‪ Poupée Couture‬عىل‬ ‫تمويل كامل (بل حتى أكرث مما كانت ترغب بالحصول‬ ‫عليه) عندما تمكنت من جمع أكرث من ‪ 80‬ألف دوالر (أي‬ ‫بزيادة ‪ 20‬ألف دوالر عن هدفها األويل) بعد عشرة أيام فقط‬ ‫من إطالقها‪ .‬وأما "حرير"‪ ،‬وهو نادي يف الشرق األوسط‬ ‫لتسويق األزياء والسلع املنزلية من أرقى العالمات التجارية‬ ‫عب اإلنرتنت بأسعار مخفضة‪ ،‬فقد حصل عىل مبلغ يزيد‬ ‫بنسبة ‪ % 80‬عن ‪ 50‬ألف دوالر الذي كان يطلبها‪ .‬يف حني‬ ‫أن "أبجد"‪ ،‬وهو أول شبكة اجتماعية للقراء والكتاب‬ ‫واملدونني العرب‪ ،‬قد حصلت عىل تمويل جيد‪ ،‬وكذلك‬ ‫فودالف ‪ Foodlve‬وهي شبكة اجتماعية للمواد الغذائية‬ ‫يستطيع املستخدمون من خاللها إبداع واالطالع عىل كل‬ ‫ما يتعلق بالطعام يف مكان واحد‪ .‬والجدير بالذكر أن منصة‬ ‫التمويل يوريكا قد فازت يف العام املايض بجائزة "املبتكر‬ ‫للعام" خالل حفل توزيع جوائز صناعة األعمال الخليجية‪.‬‬

‫برنامج تورن ‪ 8‬يستقطب املستثمرين‬ ‫قامت الدفعة األوىل من الشركات الناشئة التكنولوجية املشاركة يف برنامج‬ ‫تسريع نمو الشركات تورن ‪ 8‬بعرض أفكارها عىل املستثمرين يف دبي مؤخرا‬ ‫"تورن ‪ Turn8 "8‬هو برنامج لتسريع نمو الشركات‪ ،‬يستمر ملدة ‪12‬‬ ‫شهرا ويدعمه كل من شركة موائن دبي العاملية ومسرع نمو الشركات‬ ‫‪ .Innovation 360‬وقد اختار البنامج مؤخرا تسع شركات مبتدئة يك‬ ‫تعرض أفكارها عىل أكرث من ‪ 50‬مستثمرا دوليا ومحليا للحصول عىل‬ ‫املزيد من التمويل‪ .‬وعرضت الشركات التي تم اختيارها العديد من األفكار‬ ‫التكنولوجية من أهمها تطبيق لوسائل اإلعالم االجتماعية‪ ،‬وأداة لتحليل‬ ‫الكلمات يف وسائل اإلعالم االجتماعية‪ ،‬وتطبيق ملكافحة تزوير قطع غيار‬ ‫السيارات واألدوية والسلع الفاخرة يف الشرق األوسط‪.‬‬ ‫وقد شارك العديد من الشركات الناشئة يف عرض أفكارها من دول مثل‬ ‫اإلمارات العربية املتحدة ومصر وإندونيسيا وباكستان وبيالروسيا أمام‬ ‫شركات االستثمار مثل تيكوم لالستثمارات‪ ،‬وشركة االتصاالت السعودية‬ ‫للمشاريـ ـ ـ ـ ــع‪ ،‬و‪ Venturebright‬ومقرها اململكة املتحدة‪ ،‬و ‪Fenox‬‬ ‫‪ Venture Capital‬ومقرها الواليات املتحدة‪ .‬وقد طلبت الشركات املبتدئة‬ ‫الحصول عىل مبلغ يرتاوح بني بني ‪ 350‬ألف دوالر و‪ 950‬ألف دوالر لتطوير‬ ‫أعمالها‪ ،‬غري أن غالبيتها أعربت عن رغبتها بالحصول عىل حوايل ‪ 500‬ألف‬ ‫دوالر‪.‬‬

‫"ابحث دائما عن األحمق يف كل صفقة‪،‬‬ ‫فإن لم تجده فأعلم أنك أنت األحمق"‬ ‫مارك كوبان‬ ‫رائد أعمال ورئيس مجلس إدارة ‪AXS TV‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫من هنا‬ ‫وهناك‬

‫"أنا عىل قناعة بأن الذي يميز ما يقرب من نصف‬ ‫رواد األعمال الناجحني عن غري الناجحني هو‬ ‫املثابرة"‬ ‫‪ -‬ستيف جوبز‬

‫إغالق أقدم مسرع نمو‬ ‫للشركات يف الهند‬

‫اختيار شركتني عربيتني للمشاركة يف‬ ‫مسرع األعمال ‪ 500‬ستارت أبس‬

‫سيوقف ذا مورفيوس‪ ،‬وهو أول مسرع نمو للشركات‬ ‫يف الهند‪ ،‬برنامجه لتسريع نمو الشركات بعد مسرية‬ ‫استمرت ملدة ست سنوات‪.‬‬

‫تم اختيار الدفعة الثامنة من الشركات املبتدئة للمشاركة يف برنامج ‪500‬‬ ‫ستارت أبس من بينها شركة مصرية وأخرى أردنية‪.‬‬

‫تم إغالق ذا مورفيوس‪ ،‬وهو أحد أوائل مسرعات نمو‬ ‫الشركات يف الهند بسبب املنافسة الشديدة من قبل‬ ‫املسرعات الجديدة مثل مايكروسوفت‪ .‬وقد لعب هذا‬ ‫املسرع دور الحاضنة لحوايل ‪ 82‬شركة مبتدئة منها‬ ‫‪ ،CommonFloor‬و‪ ،IIMjobs‬و‪ ،Practo‬وقد‬ ‫تم االستحواذ عىل خمس من الشركات الـ ‪ 82‬من‬ ‫قبل مستثمرون آخرون يف حني تم إغالق ‪ 25‬شركة‬ ‫منها‪ .‬وصرح سمري غوغالين‪ ،‬وهو أحد مؤسيس ذا‬ ‫مورفيوس‪ ،‬إىل صحيفة إنديان داييل قائال‪" :‬لقد‬ ‫أوقفنا برنامج مسرع نمو الشركات كما أننا سنغلق‬ ‫موقعنا اإللكرتوين هذا األسبوع وسنتوقف عن قبول‬ ‫الطلبات"‪ .‬وأضاف أن املسرع سيعود مرة أخرى ّ‬ ‫بحلة‬ ‫جديدة حيث سريكز عىل الشركات الناشئة التي عمرها‬ ‫بني سنتني إىل ‪ 5‬سنوات بدال من رعاية الشركات التي‬ ‫يبلغ عمرها من صفر إىل عامني‪.‬‬ ‫‪6‬‬

‫تقدمت أكرث من ‪ 1400‬شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم لتكون‬ ‫ضمن الدفعة الثامنة من برنامج مسرع نمو الشركات السريع‪ ،‬وقد تم‬ ‫انتقاء ‪ 28‬شركة منها للمشاركة يف البنامج وهي من عدة دول مثل‪:‬‬ ‫الواليات املتحدة‪ ،‬وأسبانيا‪ ،‬وفرنسا‪ ،‬والصني‪ ،‬والبازيل‪ ،‬والهند‪.‬‬ ‫ومن هذه الشركات شركتان عربيتان ناشئتان هما موقع التوظيف املصري‬ ‫َ‬ ‫"وظف"‪ ،‬والشركة األردنية "اعزف" لتعليم العزف عىل اآلالت املوسيقية‪.‬‬ ‫وبحسب شركة "وظف"‪ ،‬فإنها تقوم "بالجمع بني الباحثني عن الوظائف‬ ‫وفرص التوظيف بطريقة ذكية عن طريق محاكاة الكيفية التي يقوم بها‬ ‫مسئولو التوظيف البشر بالتفكري‪ ،‬وانتقاء املرشحني‪ ،‬والتواصل مع‬ ‫أرباب العمل والباحثني عنه"‪.‬‬ ‫وأما منصة تعليم املوسيقى عىل اإلنرتنت "اعزف" فهي ّ‬ ‫تعلم املستخدمني‬ ‫العزف عىل اآلالت املوسيقية الغربية والشرقية من خالل وصالت فيديو‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ويمتد البنامج عىل فرتة أربعة أشهر‪ ،‬تتلقى الشركات خاللها‬ ‫هذا‬ ‫التوسع والنمو‪ .‬وقد بدأ‬ ‫استثمارا بني ‪ 25‬ألف و‪ 250‬ألف دوالر بهدف‬ ‫ّ‬ ‫برنامج ‪ 500‬ستارت أبس بالفعل قبول طلبات املشاركة يف الدفعة‬ ‫التاسعة منه‪.‬‬


‫معرض قطر املهني يطلق مسابقة‬ ‫لرواد األعمال‬ ‫رواد األعمال القطريني الشباب يحصلون عىل دفعة لتأسيس‬ ‫شركاتهم‪.‬‬ ‫وجّ ه معرض قطر املهني الدعوة للراغبني باملشاركة يف الدورة‬ ‫الرابعة من مسابقة "استثمر" السنوية لعام ‪ ،2014‬والتي‬ ‫تقام بالشراكة مع مركز (بداية) لريادة األعمال واإلرشاد‬ ‫املهني‪ ،‬بهدف نشر ثقافة ريادة األعمال بني الشباب القطري‪،‬‬ ‫وتشجيعه عىل مشاركة أفكاره ومفاهيمه الجديدة واملبتكرة‬ ‫يف مجال األعمال‪.‬‬ ‫وستعمل لجنة تحكيم املسابقة عىل دراسة جميع املشاريع‬ ‫ّ‬ ‫املقدمة‪ ،‬وصوال إىل وضع قائمة قصرية تضمّ ‪ 20‬مشروعا‬ ‫ّ‬ ‫متأهل مقابلة‬ ‫متقدما‪ .‬وسيكون عىل كل صاحب مشروع‬ ‫لجنة التحكيم وتقديم عرض لعمله ونشاطه‪ ،‬بعدها سيتمّ‬ ‫اختيار ‪ 10‬مشاريع ودعوتها للتعريف بنشاطاتهم أمام آالف‬ ‫الحضور من زائري معرض قطر املهني ‪ ،2014‬الذي سيُقام‬ ‫يف أبريل املقبل‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫املخصصة‬ ‫وسيحصل الفائزون عىل جناح مجاين يف املنطقة‬ ‫لعرض املشاريع الناشئة يف معرض قطر املهني‪ ،‬مما يضمن‬ ‫لهم فرصة مميزة لعرض أفكارهم أمام كبار وعموم الزوار‬ ‫للمعرض‪ ،‬كما سيتلقى الفائزون دعوات عمل وتعاون من‬ ‫أصحاب العمل واملستثمرين املحتملني طوال فرتة املعرض‪.‬‬ ‫وكان التسجيل للمسابقة قد بدأ يف ‪ 25‬نوفمب ‪ 2013‬يف فئتي‬ ‫املسابقة‪ ،‬وهي "األعمال الصغرية" و"األفكار االستثماريّة‬ ‫الجديدة"‪.‬‬

‫التحدي العربي لتطبيقات الجوال‬

‫شهدت نهائيات أول تحدٍ عربي لتطبيقات الجوال والذي ُعقد يف الدوحة‬ ‫مؤخرا أفكارا خالقة من املنطقة‪.‬‬ ‫أعلنت كل من مؤسسة "صلتك" ومعهد االبتكار التطبيقي و‪ Ooredoo‬عن‬ ‫أسماء الفائزين يف أول تحدٍ عربي لتطبيقات الجوال يُعتب فرصة لتشجيع‬ ‫الشباب العربي عىل ريادة األعمال‪ ،‬وإنشاء الشركات وتطوير املهارات املرتبطة‬ ‫بالتكنولوجيا‪ .‬وعىل الرغم من تطور املنطقة العربية من ناحية استخدام‬ ‫اإلنرتنت وارتفاع معدالت استخدام الهواتف الذكية‪ ،‬إال أن عدد تطبيقات‬ ‫الجوال املطورة خصيصا لسكان املنطقة ال يزال محدودا‪ .‬لذا‪ ،‬فقد تم تنظيم‬ ‫التحدي العربي لتطبيقات الجوال لزيادة مستوى الوعي واكتشاف املواهب‬ ‫املحلية ودعمها‪ ،‬والعمل عىل زيادة نطاق املحتوى والتطبيقات العربية‪ .‬وقد‬ ‫أقيم حفل خاص يف املبنى الرئييس لشركة ‪ Ooredoo‬بالدوحة حضرته‬ ‫فرق من أرجاء املنطقة تم فيه اإلعالن عن أسماء الفائزين يف النهائيات‪،‬‬ ‫باإلضافة إىل اإلعالن عن أسماء الذين سيشاركون يف النهائيات العاملية التي‬ ‫ستقام خالل املؤتمر العاملي للجوال الذي سيعقد الحقا‪ .‬وعرض املشاركون‬ ‫يف التحدي أفكارا خالقة للغاية أثارت اهتمام لجنة تحكيم املنافسة التي‬ ‫ضمت خباء عامليني يف مجال االبتكار‪ ،‬وحضانة املشاريع‪ ،‬واإلعالم الرقمي‪،‬‬ ‫واالستثمار‪ .‬وفاز الفريق الذي قام بتطوير التطبيق "لوجي ‪ ،"Loujee‬وهو‬ ‫تطبيق تعليمي لألطفال ناطق باللغة العربية‪ ،‬بالجائزة الكبى البالغ قيمتها‬ ‫‪ 50‬ألف دوالر‪ .‬وحل يف املرتبة الثانية "محلل الجموع ‪،"Analyzer Crowd‬‬ ‫وهو أول نظام آيل عربي ملراقبة مواقع التواصل االجتماعي يف الشرق األوسط‬ ‫وشمال إفريقيا‪ ،‬وفاز بالجائزة الثانية وقيمتها ‪ 30‬ألف دوالر‪.‬‬ ‫وأما املركز الثالث فقد فاز به تطبيق "مركبتي ‪ ،"Markabaty‬الذي يساعد‬ ‫ماليك املركبات يف إصالح املشاكل التي تواجههم ويف إيجاد محالت تصليح‬ ‫املركبات‪ ،‬وقيمة الجائزة ‪ 20‬ألف دوالر‪ .‬وكان أكرث من ‪ 150‬فريقا من قطر‬ ‫واإلمارات العربية املتحدة واململكة العربية السعودية واألردن وتونس قد‬ ‫تنافسوا يف التحدي العربي لتطبيقات الجوال ابتداء من نوفمب ‪ 2013‬حيث‬ ‫قامت الفرق املشاركة بتطوير تطبيقات للجوال لتلبية احتياجات خاصة يف‬ ‫التعليم والرعاية الصحية وريادة األعمال والرتفيه‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫من هنا‬ ‫وهناك‬

‫"عمالؤك غري الراضني هم أكب مصدر للتعلم لك"‬ ‫‪ -‬بيل غيتس‪ ،‬مؤسس مايكروسوفت‬

‫الصمود يف خضم الصعاب‬ ‫االشتباه باستخدام عملة بيتكوين‬ ‫اإللكرتونية يف غسيل األموال‬ ‫تم إلقاء القبض عىل أحد أشهر رواد األعمال يف مجال العملة اإللكرتونية‬ ‫بيتكوين لالشتباه بتورطه بغسيل األموال‪.‬‬ ‫ألقت السلطات األمنية األمريكية القبض عىل شخصني يشتبه يف تورطهما‬ ‫باستخدام عمالت بيتكوين ‪ Bitcoin‬اإللكرتونية لغسيل أموال تم املتاجرة بها‬ ‫يف سوق افرتاضية للمخدرات عىل اإلنرتنت‪ .‬وأوضحت وزارة العدل األمريكية‪،‬‬ ‫أنها قد أصدرت مذكرات اعتقال ضد كل من شاريل شريم‪ ،‬الرئيس التنفيذي‬ ‫ملنصة ‪ ،BitInstant‬وروبرت فايال‪ ،‬وهو أحد املتعاملني بعمالت بيتكوين‪.‬‬ ‫وتعد منصة ‪ BitInstant‬أحد أكب املنصات املتوافرة عىل اإلنرتنت لتبادل‬ ‫عملة بيتكوين اإللكرتونية‪ ،‬حيث يمكن استخدام املنصة لشراء تلك العمالت‬ ‫أو الستبدالها بنقود حقيقية‪ .‬وأشارت وزارة العدل األمريكية إىل أن الثنايئ‬ ‫متهم بالتورط يف غسيل ما يزيد عن مليون دوالر أمرييك تم املتاجرة بهم‬ ‫باستخدام العمالت اإللكرتونية يف سوق ‪ SilkRoad‬اإللكرتونية السوداء‬ ‫لتجارة املخدرات‪ .‬وأكدت الوزارة أن شاريل شريم قد سهل لفايال استخدام‬ ‫منصة تبادل عملة بيتكوين خاصته‪ ،‬وذلك لشراء مبالغ كبرية من العملة‬ ‫اإللكرتونية إلعادة بيعها لرواد سوق تجارة املخدرات االفرتاضية‪ .‬وتتميز‬ ‫عملة "بيتكوين"‪ ،‬التي يتم تداولها عىل اإلنرتنت فقط‪ ،‬بأنها عملة يصعب‬ ‫تتبعها حيث ال تمتلك رقما مسلسال‪ ،‬وال يتم تسجيل التعامالت الخاصة‬ ‫بها لدى جهة محددة‪ ،‬مما جعلها مرغوبة بشدة يف األسواق السوداء عىل‬ ‫الشبكة العاملية مثل سوقي املخدرات والقرصنة‪.‬‬ ‫‪8‬‬

‫ينعقد أسبوع دمشق للشركات املبتدئة يوم ‪ 18‬فباير‪،‬وهو‬ ‫حدث مهم ألسباب كثرية أهمها إلهام جيل الشباب عىل‬ ‫االبتكار وتمكينه من الحلم رغم كل الصعاب‪.‬‬ ‫سيجمع هذا الحدث املكثف الذي سيستمر ملدة ‪ 54‬ساعة‬ ‫بني رواد املشاريع‪ ،‬واملطورين‪ ،‬واملصممني‪ ،‬واملسوقني‪،‬‬ ‫ومديري املنتجات‪ ،‬واملتحمسني للشركات املبتدئة‪،‬‬ ‫واملهتمني بتأسيس شركات تساعد املجتمع املحيل عىل‬ ‫تبادل األفكار وإطالق شركات مبتدئة‪ .‬واعرتافا بأن ريادة‬ ‫األعمال هو "األمل والعامل الرئييس الذي يدفع الشباب‬ ‫السوري للمساهمة بشكل استباقي وتشكيل مستقبل‬ ‫بلدهم"‪ ،‬فإن منظمي الحدث يتطلعون لجعله محفزا‬ ‫للطالب ورواد املشاريع الطموحني عىل القيام بالخطوات‬ ‫األوىل نحو شركة إنرتنت أو هواتف جوالة يف الشرق‬ ‫األوسط‪ .‬وقد القى الحدث قبوال كبريا حيث تسلم املوقع‬ ‫اإللكرتوين للحدث ‪ 120‬طلبا للمشاركة فيه خالل الـ ‪24‬‬ ‫ساعة األوىل من افتتاح الباب للتسجيل‪ .‬ويقول منظمو‬ ‫الحدث إن الفائزين سيحصلون عىل مساعدة مالية يك‬ ‫تواصل شركاتهم املبتدئة عملها إىل ما بعد هذا الحدث‪.‬‬


‫التكنولوجيا أمل الشباب‬ ‫العربي‬

‫بحسب دراسة استطالعية مهمة ُنشرت نتائجها‬ ‫مؤخرا فإن ثمانية من بني كل عشرة شباب‬ ‫ببلدان الشرق األوسط وشمال إفريقيا متفائلون‬ ‫بما ستكون عليه األمور خالل العام الجديد‪ ،‬وإن‬ ‫كان ‪ % 45‬من الشباب املوظفني بدول املنطقة‬ ‫يعملون يف الوقت الراهن بوظائف ال تتناسب مع‬ ‫طموحاتهم‪.‬‬ ‫وقد أُجريَت الدراسة الجديدة‪ ،‬التي تحمل عنوان‬ ‫«آفاق جديدة‪ :‬شباب عرب وعىل تواصل»‪ ،‬من‬ ‫خالل اإلنرتنت بناء عىل طلب من ‪Ooredoo‬‬ ‫للتعرف عىل أسباب استخدام الشباب يف‬ ‫بلدان الشرق األوسط وشمال إفريقيا لإلنرتنت‬ ‫وتطلعاتهم يف ذلك الشأن‪ُ .‬‬ ‫وتعد الدراسة التي‬ ‫استطلعت آراء ‪ 10,642‬شابا يف ‪ 17‬دولة باملنطقة‬ ‫من أعمق الدراسات البحثية التي تناولت هذه‬ ‫املسألة‪ ،‬السيما إلنها قد أُجريَت خالل فرتة‬ ‫اتسمت بتحوالت اجتماعية وسياسية متالحقة‬ ‫يف أرجاء املنطقة‪.‬‬

‫يرى ‪ 9‬من بني كل ‪ 10‬شباب بمنطقة الشرق األوسط‬ ‫وشمال إفريقيا أن اإلنرتنت والتكنولوجيا الرقمية‬ ‫النقالة تسهمان يف تمكني الشباب من تحقيق‬ ‫تطلعاتهم الشخصية يف الحصول عىل الوظائف‪،‬‬ ‫واقتناص فرص األعمال الريادية‪ ،‬وتحسني أوضاعهم‬ ‫التعليمية واملالية والصحية‪.‬‬

‫‪٪ 91‬‬

‫من الشباب الذين استطلعت آراؤهم أن التكنولوجيا‬ ‫ُتعد أساس املجتمعات الحديثة والتقدمية والفعالة‪،‬‬ ‫بيد أن شباب الشرق األوسط وشمال إفريقيا لم‬ ‫يستفيدوا بعد من كونها أداة اقتصادية توفر الكثري‬ ‫من اإلمكانات‪ .‬وأعرب ‪ ٪ 81‬من الشباب العرب‬ ‫عن تفاؤلهم باملستقبل رغم العقبات االقتصادية‬ ‫والتعليمية الصعبة املاثلة أمامهم‪ .‬وقال ‪ ٪ 45‬منهم‬ ‫إنهم يعملون بوظائف ال تتناسب مع طموحاتهم‪.‬‬ ‫وأفاد ‪ ٪ 51‬من الشباب أن "معرفة كيفية االستفادة‬ ‫الكاملة من التكنولوجيا يف األعمال " هو أمر هام‬ ‫وصعب يف وقت واحد‪ .‬ومن بني الشباب يف قطر الذين‬ ‫شملهم االستطالع‬

‫‪٪ 83‬‬

‫يرون أن هنالك خيارات جيدة للشركات الصغرية‬ ‫ورواد املشاريع‪ ،‬وأفاد ‪ ٪ 47‬أنهم يعتزمون أن يؤسسوا‬ ‫شركة عب اإلنرتنت‪ ،‬يف حني أن ‪ 13٪‬قد قالوا إنهم قد‬ ‫أسسوا بالف��ل شركة عب اإلنرتنت‪ .‬وقال نحو ‪ 42٪‬من‬ ‫املستطلعني إنهم يشرتون حاليا عىل شبكة اإلنرتنت‪،‬‬ ‫بينما أفاد ‪ ٪ 31‬أنهم ينوون الشراء عب اإلنرتنت يف‬ ‫املستقبل‪.‬‬

‫الضمني‬ ‫يوسع شراكاته مع املزيد من البنوك‬ ‫أبرم برنامج الضمني التابع لبنك قطر للتنمية‪ ،‬الذي يسعى لتشجيع البنوك عىل‬ ‫تمويل املنشآت الصغرية واملتوسطة القابلة لالستمرار‪ ،‬العديد من الشراكات‬ ‫الجديدة يف وقت مبكر من هذا العام‪.‬‬ ‫ومن خالل هذا البنامج‪ ،‬يغطي بنك قطر للتنمية جزءا من املخاطر التي تتحملها‬ ‫املؤسسة املقرضة يف تمويلها للمشاريع الجديدة التي عادة ما يُرفض طلبها‬ ‫للحصول عىل القروض بسبب سوء ماضيها االئتماين أو عدم كفاية الضمانات‬ ‫التي تقدمها‪ .‬فبعد ثالث سنوات من بدء هذا البنامج الذي كان ال يضم سوى‬ ‫مصرفا واحدا كشريك‪ ،‬بات بنك قطر للتنمية يعمل اآلن مع ‪ 14‬مصرفا لدعم‬ ‫قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة الوليد يف قطر‪ .‬ونقلت صحيفة إنجليزية‬ ‫يومية عن عبد العزيز بن ناصر آل خليفة‪ ،‬الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية‪:‬‬ ‫"لقد تمكن البنامج من تحقيق نجاحا كبريا يف فرتة قصرية نسبيا من الزمن"‪ .‬وقد‬ ‫أسست البنوك املحلية وحدة للشركات الصغرية واملتوسطة تضم اختصاصيني‬ ‫مدربني لتطوير هذه الشركات من أجل املساعدة يف دعم األجندة الوطنية التي‬ ‫تسعى للتنويع وتعزيز االبتكار‪.‬‬ ‫يف برنامج الضمني‪ ،‬تكون شركات القطاع الخاص التي ال تتجاوز مبيعاتها‬ ‫السنوية ‪ 30‬مليون ريال مؤهلة للحصول عىل ضمانات تصل نسبتها إىل‬ ‫‪ ٪ 85‬بحيث ال تتجاوز قيمتها ‪ 15‬مليون ريال‪ .‬كما أن الشركات املوجودة‬ ‫مسبقا مؤهلة للحصول عىل ضمانات تصل إىل ‪ ٪ 75‬من أصل تمويلها بما‬ ‫ال يتجاوز ‪ 15‬مليون ريال‪ .‬وتأخذ قروض "الضمني" إما شكل قروض تمويل‬ ‫الصناعات التحويلية حيث تمتد فرتة القرض إىل ‪ 8‬سنوات مع فرتة سماح‬ ‫مدتها سنتان‪ ،‬أو تمويل لقروض قطاع الخدمات‪ ،‬حيث تمتد فرتة القرض‬ ‫إىل ‪ 5‬سنوات مع فرتة سماح سنة واحدة‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫متفرقــــات‬

‫‪pic credit: qatarisbooming‬‬

‫بنك قطر الوطني يشارك يف‬ ‫ورشة ريادة األعمال‬ ‫شارك بنك قطر الوطني يف ورشة عمل بعنوان “التواصل‬ ‫الفعال يف ريادة األعمال” نظمها مركز بداية بالحي الثقايف‬ ‫“كتارا” واستمرت ملدة يوم واحد‪.‬‬ ‫وتهدف هذه الورشة إىل تمكني املؤسسات املشاركة من مناقشة‬ ‫سبل تطوير وتوفري التمويل للشركات الناشئة‪ ،‬حيث تشكل‬ ‫هذه املسألة عامال هاما لتحفيز وتشجيع الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة عىل املساهمة يف االقتصاد القطري‪ .‬ومن جانبه‪،‬‬ ‫أكد حمد الجمايل‪ ،‬املدير العام املساعد بالوكالة لشئون‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة يف بنك قطر الوطني‪ ،‬عىل أهمية‬ ‫برنامج الخدمات املصرفية للشركات‪ ،‬والذي تم إطالقه مؤخرا‬ ‫لجميع الشركات الصغرية واملتوسطة من قبل البنك‪ .‬ويشكل‬ ‫هذا البنامج منصة مبتكرة تذخر بالحلول الدقيقة املوجهة‬ ‫لقطاع األعمال‪ ،‬كما سيتيح لجميع رواد األعمال الحاليني‬ ‫واملستقبليني توسيع أو بدء نشاطهم التجاري عن طريق توفري‬ ‫تمويل سريع وسهل ومريح ألعمالهم الصغرية واملتوسطة‪.‬‬

‫جامعة قطر تنظم ملتقى ريادة األعمال‬

‫سيقام ملتقى «دور ريادة األعمال يف التنمية االقتصادية» يومي ‪ 24‬و‪25‬‬ ‫فباير بهدف تنشئة جيل جديد من رواد األعمال الشباب يف قطر ومنطقة‬ ‫الخليج العربي‪.‬‬ ‫وينعقد هذا امللتقى بتنظيم من «جامعة قطر» بالتعاون مع شركة «إنرت‬ ‫أكتيف بزنس نتورك» تحت شعار «تعزيز دور رواد األعمال الشباب يف‬ ‫منطقة الخليج العربي وقطر» وهو ي ّ‬ ‫ُعد األول من نوعه يف املنطقة‪ ،‬ويجمع‬ ‫تحت مظلته رواد األعمال الشباب وأصحاب املشاريع املستقبليني مع قادة‬ ‫قطاع األعمال وشخصيات بارزة من القطاعني العام والخاص‪ ،‬لتقديم‬ ‫النصائح العملية‪ ،‬وترسيخ ثقافة ريادة األعمال يف دولة قطر ومنطقة‬ ‫الخليج العربي‪.‬‬ ‫وسيقود جلسات النقاش يف امللتقى العديد من الخباء من ضمنهم فرحان‬ ‫كاللدة‪ ،‬املدير التنفيذي ملركز امللكة رانيا للريادة‪ ،‬وصالح الخليفي‪ ،‬املدير‬ ‫العام ملركز بداية‪ ،‬وأحمد عبد الوهاب‪ ،‬رئيس حاضنة قطر لألعمال‪،‬‬ ‫وبثينة األنصاري‪ ،‬مدير أول املوارد البشرية يف أوريدو‪ ،‬وابتهاج األحمداين‪،‬‬ ‫عضو مجلس اإلدارة يف غرفة قطر‪ ،‬وعائشة املضيحيك‪ ،‬املدير التنفيذي‬ ‫ملؤسسة إنجاز‪ ،‬وغريهم ‪.‬‬

‫احتدام املنافسة يف تحدي الجوال‬ ‫للجامعات‬ ‫سيخوض مطورو تطبيقات الهواتف الجوالة الشباب من جميع أنحاء‬ ‫العالم معركة تحدي الجوال للجامعات يف برشلونة يف فباير الحايل‪.‬‬ ‫يركز تحدي الجوال للجامعات‪ ،‬الذي عقد بالتزامن مع مؤتمر االتصاالت‬ ‫الدويل الذي يعقد يف برشلونة‪ ،‬عىل تشجيع رواد األعمال من الطالب عىل‬ ‫تطوير تطبيقات إبداعية لتكنولوجيا الهاتف الجوال لحل املشاكل واغتنام‬ ‫فرص تجارية جديدة‪ .‬وستشارك يف هذه املنافسة فرق من خمس دول‬ ‫يف الشرق األوسط وهذه الفرق هي‪( ICAPS :‬اإلمارات العربية املتحدة)‬ ‫وقد صمم هذا الفريق تطبيقا ذكيا للجوال‪ ،‬وبهارات (اململكة العربية‬ ‫السعودية) وهي شبكة اجتماعية تجمع بني محبي طهي الطعام‪ ،‬و‬ ‫‪ ( EduTechnoz‬قطر) وقد صمم الفريق تطبيقا يعلم اللغة العربية من‬ ‫يحسن من جودة‬ ‫خالل األلعاب‪ ،‬و‪( ThePen‬األردن) وقد صمم تطبيقا‬ ‫ّ‬ ‫الكتابة عىل أجهزة الكمبيوتر اللوحي‪ ،‬و‪( Grant Fit‬تونس) وقد صمم‬ ‫تطبيقا إلدارة جرعات األنسولني‪.‬‬ ‫‪10‬‬


‫إن‬

‫حاضنة قطر لألعمال هي األوىل من‬ ‫نوعها يف منطقة الشرق األوسط واألكب‬ ‫يف املنطقة من حيث املساحة‪ .‬فهي تمتد عىل مساحة‬ ‫‪ 20‬ألف مرت مربع يف املنطقة الصناعية الجديدة‪ ،‬ومن‬ ‫املتوقع أن تقدم دفعة قوية لقطاع ريادة األعمال يف‬ ‫البالد‪.‬‬ ‫وقد جاء تصور املشروع منذ عامني عندما أقام بنك‬ ‫قطر للتنمية شراكة مع دار اإلنماء االجتماعي‪ ،‬والذي‬ ‫هو جزء من مؤسسة قطر‪ ،‬إلنشاء حاضنة لألعمال‬ ‫التجارية عىل مستوى عاملي يف قطر‪ .‬وتعكف حاضنة‬ ‫قطر لألعمال حاليا عىل اختيار الشركات املبتدئة‬ ‫األنسب الحتضانها من بني املائة طلب للمشاركة التي‬ ‫تلقتها حتى اآلن‪.‬‬ ‫وقال أحمد عبد الوهاب‪ ،‬الذي يرأس حاضنة قطر‬ ‫لألعمال‪" :‬باختصار‪ ،‬إنها قرية الحتضان الشركات‬ ‫املبتدئة تحوي جميع التسهيالت الالزمة لنجاح‬ ‫الشركات الناشئة"‪.‬‬ ‫وعن تفاصيل مفهوم املركز‪ ،‬يقول عبد الوهاب‪" :‬لدينا‬ ‫هدف محدد وملهم إذ نريد أن نقوم بيشء ما يساعد‬ ‫رواد األعمال‪ .‬ونريد يف السنة األوىل أن نطور ‪10‬‬ ‫شركات مبتدئة وخمس شركات شابة تتمتع بإمكانات‬ ‫كبرية للنمو"‪.‬‬ ‫لذا فإن املركز ال يريد أن يكون مجرد استنساخ‬ ‫لحاضنات األعمال الرقمية األخرى املوجودة يف الشرق‬ ‫األوسط التي تسعى إلنجاح الشركات املبتدئة يف بالدها‬ ‫ألسباب مختلفة لكنها تهمل احتياجات العمالء‪.‬‬ ‫برامج الحاضنة‬ ‫صممت حاضنة قطر لألعمال العديد من البامج‬ ‫مثل‪ :‬سلسلة املتحدثني‪ ،‬ودورات للشركات املبتدئة‪،‬‬ ‫وتأسيس الشركات املبتدئة‪ ،‬وتنمية الشركات املبتدئة‪،‬‬ ‫وتوجيه رواد األعمال الذين تم اختيارهم‪ ،‬وتوفري‬ ‫التمويل الذيك لهم‪.‬‬ ‫وقد تم تصميم سلسلة املتحدثني بهدف إلهام وتحفيز‬ ‫املجتمع القطري حيث يقوم بعض قادة الصناعة ورواد‬ ‫األعمال من أصحاب الرؤى من جميع أنحاء العالم‬ ‫بعرض أفكارهم وتحفيز املناقشات يف مواضيع االبتكار‬ ‫وريادة األعمال‪ .‬وهذه الجلسات تلهم رواد األعمال‬ ‫لالنتقال إىل املرحلة التالية وهي"االكتشاف والعمل"‪.‬‬ ‫وأما بالنسبة للدورات للشركات املبتدئة فيتم فيها‬ ‫الجمع بني أصحاب املشاريع املحتملني يك يعرفوا املزيد‬ ‫عن الشركات الناشئة وريادة األعمال‪ ،‬ويوسعوا دائرة‬ ‫عالقاتهم‪ ،‬ومناقشة أفكار األعمال املحتملة‪ ،‬وصقل‬ ‫األفكار التجارية‪ ،‬والتحقق األويل من فكرة األعمال‪،‬‬ ‫وإيجاد املؤسسني املناسبني وأعضاء الفريق‪ .‬وتساعد‬ ‫هذه الدورات عىل وضع أساس الشركات املبتدئة‬ ‫لالنتقال إىل املرحلة التالية وهي "تأسيس الشركة‬ ‫املبتدئة"‪.‬‬

‫واملرحلة الثالثة "تأسيس الشركة املبتدئة" هي برنامج‬ ‫ريادة مشاريع ملدة عشرة أسابيع يوفر التدريب العميل‬ ‫عىل كيفية تأسيس الشركة بنجاح‪.‬‬ ‫يقول عبد الوهاب‪" :‬عىل عكس مدارس األعمال‬ ‫التقليدية والكتب املدرسية‪ ،‬فإن هذا التدريب ال‬ ‫يتضمن أية كتابة وال تنفيذ خطة عمل محددة مسبقا‪،‬‬ ‫وإنما يتم فيه الطلب من الفرق أن تقيض معظم وقت‬ ‫التدريب خارج حاضنة قطر لألعمال للتحدث إىل‬ ‫العمالء والشركاء"‪.‬‬ ‫وتستخدم الفرق نظام ‪Agile Development‬‬ ‫لتطوير املنتجات التي تلبي متطلبات العمالء‪ .‬ويف نهاية‬ ‫البنامج‪ ،‬تقوم الفرق بعرض شركاتها املبتدئة عىل‬ ‫فريق التحكيم واملستثمرين املحتملني‪ .‬ويتم يف هذه‬ ‫املرحلة التحقق من العمالء وتطوير املنتجات التي تلبي‬ ‫احتياجات العمالء من أجل االنتقال إىل املرحلة التالية‬ ‫وهي "تنمية الشركة املبتدئة"‪.‬‬ ‫التحقق من العمالء‬ ‫يف نماذج خطط األعمال التقليدية‪ ،‬يميض رواد األعمال‬ ‫معظم مرحلة بدء التشغيل األويل يف توثيق خطة نظرية‬ ‫قبل التحقق من العمالء وهذا أحد األسباب الرئيسية‬ ‫لفشل معظم الشركات املبتدئة‪ .‬وعن ذلك يقول عبد‬ ‫الوهاب‪" :‬نحن نقوم بالعكس تماما إذ نطلب من رواد‬ ‫األعمال أن يتحدثوا إىل العمالء والشركاء وغريهم قبل‬ ‫البدء بتطوير املنتجات‪ .‬ومن ثم يقومون بتطوير نموذج‬ ‫غري مكلف ملنتج نهايئ قابل للحياة ثم يعودون مجددا‬ ‫إىل العمالء للتحقق من ذلك"‪.‬‬ ‫وأضاف‪" :‬ينبغي أال يبدؤوا بتطوير املنتج أو تدوين‬ ‫خطة العمل إال بعد التحقق من العمالء‪ .‬وهذا ليس‬ ‫نهجا جديدا يف ريادة األعمال وإنما هو نهج مختلف‬ ‫وأسايس يف كيفية تأسيس الشركات بنجاح"‪.‬‬ ‫وبرنامج املركز لتسريع نمو الشركات هو مبادرة تركز‬ ‫عىل النمو االستثنايئ من خالل تسريع آلية املبيعات‬ ‫والتسويق من أجل تحويل الشركة املبتدئة إىل شركة‬ ‫قابلة للنجاح‪ .‬وقد تم تصميم هذه املبادرة من أجل‬ ‫بعض الشركات املبتدئة املختارة التي ترغب بالحصول‬ ‫عىل اإلسرتاتيجيات والعمليات التي ثبتت جدواها‬ ‫لتسريع نموها وربحيتها‪.‬‬ ‫وسيتم تدريب فرق البيع‪ ،‬والتوزيع‪ ،‬والتحالفات‬ ‫اإلسرتاتيجية‪ ،‬وتمويل املشاريع‪ ،‬وإدارة التدفق‬ ‫النقدي‪ ،‬عىل توسيع نطاق أعمالها‪ ،‬كما سيتم خالل‬ ‫البنامج الجمع بني الفرق واملستثمرين واملقرضني‬ ‫املحتملني من أجل تنمية رأس املال‪.‬‬

‫"عىل عكس مدارس‬ ‫األعمال التقليدية‬ ‫والكتب امل��رسية‪،‬‬ ‫فإن هذا التدريب ال‬ ‫يتضمن أية كتابة‬ ‫وال تنفيذ خطة عمل‬ ‫محددة مسبقا‪،‬‬ ‫وإنما يتم فيه الطلب‬ ‫من الفرق أن تقيض‬ ‫معظم وقت التدريب‬ ‫خارج حاضنة قطر‬ ‫لألعمال للتحدث إىل‬ ‫العمالء والشركاء"‬

‫التمويل الذيك‬ ‫سوف توفر حاضنة قطر لألعمال أيضا للشركات التي‬ ‫يتم احتضانها التمويل الذيك املرتكز عىل نوعني من‬ ‫االستثمار حيث سيتم استثمار مبلغا يبلغ وسطيا ‪300‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫أفكار‬

‫رعاية رواد األعمال الشباب‬ ‫سيكون الرتكيز عىل "التحقق من العمالء" جوهر عمل حاضنة قطر لألعمال التي تستعد لفتح‬ ‫أبوابها يف األسبوع األول من أبريل القادم‪.‬‬ ‫بقلم يف إل سرينيفاسان‬ ‫‪12‬‬


‫" الحوسبة السحابية " يف قطر‬ ‫ما تزال الشركات يف قطر بعيدة عن مفهوم الحوسبة السحابية‪ ،‬لكن مستقبل الحوسبة السحابية‬ ‫يف املنطقة مشرق والسيما بالنسبة للشركات الصغرية واملتوسطة‪ .‬فصحيح أن الكثريين ال يعرفون‬ ‫الحوسبة السحابية لكنهم يستخدمون الخدمات املقدمة من قبل مزود السحابة حتى دون‬ ‫معرفتهم ذلك والوقوف عىل حسناتها‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫أفكـــــار‬

‫ألف ريال كما ييل ‪:‬‬ ‫تمويل أويل بقيمة ‪ 100‬ألف ريال خالل األشهر الثالثة‬ ‫األوىل من أجل التحقق من العمالء‪ ،‬وتمويل ألسهم‬ ‫رأس املال بقيمة ‪ 200‬ألف ريال خالل فرتة من ثالثة‬ ‫أشهر إىل ‪ 12‬شهرا‪ ،‬حيث سيتم تقديم مبلغ االستثمار‬ ‫وفقا إلجازات الشركة املبتدئة والجداول الزمنية املتفق‬ ‫عليها‪.‬‬ ‫وسيتم خالل مرحلة التوجيه تقديم النصح واإلرشاد‬ ‫لرواد األعمال الذين يكملون البنامج بنجاح يف املجاالت‬ ‫التي تهمهم‪ .‬وعن ذلك يقول‪" :‬يف الوقت نفسه‪ ،‬سوف‬ ‫نراقب سجل انجازات هذه الشركات ملعرفة أي منها ما‬ ‫تزال تعمل وأيها تم دمجها أو االستحواذ عليها‪ ،‬وعدد‬ ‫موظفيها الحاليني‪ ،‬واملبيعات‪ ،‬واإليرادات‪ ،‬ومبلغ‬ ‫االستثمار الذي تم جمعه‪ ،‬وغريها من العوامل وذلك‬ ‫ملعرفة تأثري االقتصاد عليها"‪.‬‬ ‫ومىض قائال‪" :‬ويف الوقت الذي ستحقق الشركات التي‬ ‫يف طور التأسيس التغيري الذي نريد‪ ،‬فإن الشركات‬ ‫التي يف طور النمو ستحقق األثر الذي ننشده‪ .‬وصحيح‬ ‫أنه ليس هنالك ما يضمن أن تذوق جميع الشركات‬ ‫املبتدئة طعم النجاح لكنها ستتعلم من خالل تطورها‬ ‫‪14‬‬

‫كيفية حل املشاكل وستصبح مالئمة للعمالء"‪.‬‬ ‫ويستغرق احتضان الشركات املبتدئة لفرتة ترتاوح بني‬ ‫‪ 3 - 2‬سنوات تبعا لنوع الصناعة‪ .‬فإذا كانت الشركة‬ ‫تعمل يف تكنولوجيا املعلومات فإنها تنهي البنامج يف‬ ‫غضون ‪ 18‬شهرا لكن بالنسبة للشركات التي تعمل‬ ‫يف املجاالت األخرى مثل الحفاظ عىل املياه‪ ،‬والطاقة‬ ‫املتجددة‪ ،‬وما إىل ذلك‪ ،‬فإنها تستغرق وقتا أطول‪.‬‬ ‫الرتكيز عىل قطاع الصناعة‬ ‫يقول عبد الوهاب إنه رغم أن حاضنة قطر لألعمال‬ ‫تركز عىل قطاع الصناعة‪ ،‬إال أنها تشجع الشركات من‬ ‫جميع القطاعات التي تتوافق مع رؤية قطر الوطنية‬ ‫‪.2030‬‬ ‫وأضاف‪" :‬ينبغي عىل رواد األعمال أن يخرجوا إىل‬ ‫السوق وأن يتحققوا من صحة فكرة األعمال بدال من‬ ‫تطوير خطة عمل من ‪ 80‬صفحة‪ .‬فصفحة واحدة من‬ ‫نموذج األعمال تكفي لشرح الفكرة للعمالء‪ ،‬وهذا هو‬ ‫التغيري األسايس الذي نعتزم تنفيذه‪ .‬ومن التحديات‬ ‫األخرى التي تعرتض تقديمنا ألفضل مساعدة ممكنة‬ ‫لراود األعمال القطريني القضايا القانونية والقوانني‬ ‫املصرفية"‪.‬‬


‫الحوسبة السحابية هي حل إسرتاتيجي للشركات‬ ‫يف دولة قطر ألنها تسهل طريقة تلبيتها الحتياجات‬ ‫الحوسبة الخاصة بها‪ .‬فبدال من االعتماد عىل الحوسبة‬ ‫والبنية التحتية والخبة يف مقر الشركة‪ ،‬بإمكانها أن‬ ‫تعتمد عىل مزودي السحابة لتوفري خدمات الحوسبة‬ ‫التي تريد‪.‬‬ ‫وأضاف الدكتور أبو النجا‪" :‬بدال من تشغيل خوادم‬ ‫البيد اإللكرتوين الخاصة بالشركات‪ ،‬بإمكانها االعتماد‬ ‫عىل خدمة البيد اإللكرتوين املستندة إىل السحابة‬ ‫مثل ‪ .Gmail‬وهذا النموذج يتجاوز البيد اإللكرتوين‬ ‫إىل تلبية أنواع أخرى من احتياجات الحوسبة‪ ،‬ويؤدي‬ ‫إىل توفري كبري يف التكاليف بالنسبة للشركات‪ ،‬كما أنه‬ ‫يبسط أيضا عملية الوصول إىل خدمات الحوسبة‪،‬‬ ‫ويتيح للشركات الوصول بسهولة إىل كميات هائلة‬ ‫من موارد الحوسبة‪ .‬وقد بدأت الحوسبة السحابية‬ ‫تكتسب زخما يف قطر‪ ،‬ويمكن تشجيع ذلك من خالل‬ ‫زيادة الوعي وتقديم املساعدة للشركات التي ترغب يف‬ ‫االنتقال إىل بيئة السحابة"‬ ‫وأردف قائال‪" :‬تحتاج الشركات والصناعات يف قطر‬ ‫إىل خدمات سحابية جديدة وحلول لتحسني الكفاءة‬ ‫التشغيلية واكتساب ميزة تنافسية‪ .‬ففي معهد قطر‬ ‫لبحوث الحوسبة تركز أبحاثنا يف مجال األنظمة املوزعة‬ ‫عىل تطوير الجيل املقبل من البنية التحتية والتطبيقات‬ ‫السحابية لتحقيق أقىص قدر من األداء‪ ،‬وزيادة قابلية‬ ‫التوسع‪ ،‬والتعامل مع املزيد من تطبيقات البيانات‬ ‫املكثفة"‪.‬‬ ‫فوائد الحوسبة السحابية‬ ‫يقول األستاذ املشارك يف قسم علوم الحاسوب يف جامعة‬ ‫كارنيجي ميلون قطر‪ ،‬الدكتور مجد صقر‪ ،‬إن فوائد‬ ‫الحوسبة السحابية عديدة‪ ،‬فهي قادرة عىل مساعدة‬ ‫الشركات املبتدئة والشركات الصغرية واملتوسطة ماليا‬ ‫أو غري ذلك‪ .‬ومىض قائال‪" :‬تقوم الحوسبة السحابية‬ ‫ببساطة بتحول الحوسبة من منتج إىل خدمة حيث‬ ‫يمكن اآلن أن يتم استئجار موارد الحوسبة عىل أساس‬ ‫الدفع أوال بأول باستخدام الحوسبة السحابية‪ .‬وبما أن‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة ال تملك رأس مال كبري‪،‬‬ ‫فإنها لم تعد بحاجة إىل شراء وتركيب وصيانة موارد‬ ‫الحوسبة الخاصة بها إذ يمكنها استخدام البامج‬ ‫وتحديثها مباشرة عىل السحابة بصورة تتيح لجميع‬ ‫املستخدمني االستفادة من التحسينات دون الحاجة‬ ‫إىل القيام بأية صيانة عىل أجهزة الكمبيوتر الخاصة‬ ‫بها"‪ .‬وأضاف‪" :‬وهنالك ميزة أخرى هي القدرة عىل‬ ‫تغيري حجم املوارد املؤجرة وفقا لالحتياجات الحالية‬ ‫للشركة حيث تساعد هذه املرونة يف الحد من النفقات‬ ‫الرأسمالية للشركة املتعلقة باحتياجات الحوسبة‪،‬‬ ‫وتتيح هذه الحرية للشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫التنافس مع الشركات الكبرية"‪ .‬ويقود الدكتور صقر‬ ‫فريقا من الخباء يف جامعة كارنيجي ميلون يف قطر‪،‬‬ ‫وجامعة قطر‪ ،‬وجامعة تكساس إيه أند إم قطر‪،‬‬ ‫لتطوير نهج وخدمات سحابية جديدة تلبي احتياجات‬ ‫الحوسبة السحابية العلمية يف قطر بتمويل من منحة‬ ‫من الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي وبرنامج‬ ‫بحوث األولويات الوطنية للبحث العلمي حيث يسمى‬ ‫هذا املشروع ‪ .Qloud‬ورغم أن اعتماد الحوسبة‬ ‫السحابية ينمو عامليا وإقليميا وعىل املستوى الوطني‬

‫" ال يخلو اعتماد الحوسبة السحابية‬ ‫من تحديات‪ .‬فعىل سبيل املثال‪،‬‬ ‫عندما تريد شركة ترحيل تطبيقاتها أو‬ ‫الخدمات إىل مزود سحابة‪ ،‬فهنالك‬ ‫احتمال أن ال تتمكن بسهولة من‬ ‫تغيري مزود سحابتها بسبب اختالف‬ ‫األنظمة بني املزودين‪ ،‬لكن تجرى‬ ‫حاليا البحوث لتوحيد وتبسيط‬ ‫إجراءات االنتقال"‬ ‫الدكتور مجد صقر‬ ‫أستاذ مساعد بقسم علوم الحاسب اآليل‬ ‫جامعة كارنيجي ميلون‬ ‫إال أنه ما تزال هنالك بعض القضايا التقنية واألمنية‬ ‫والتنظيمية التي تتطلب التطوير والنضج يك يتوسع‬ ‫اعتماد السحابة‪.‬‬ ‫وعن ذلك يقول الدكتور صقر‪" :‬ال يخلو اعتماد‬ ‫الحوسبة السحابية من تحديات‪ .‬فعىل سبيل املثال‪،‬‬ ‫عندما تريد شركة ترحيل تطبيقاتها أو الخدمات‬ ‫إىل مزود سحابة آخر‪ ،‬فهنالك احتمال أن ال تتمكن‬ ‫بسهولة من تغيري مزود سحابتها لالنتقال إىل مزود‬ ‫آخر بسبب اختالف األنظمة بني املزودين‪ ،‬لكن تجري‬ ‫حاليا بحوث يف جميع أنحاء العالم لتوحيد املعايري‬ ‫وتبسيط إجراءات االنتقال من سحابة إىل أخرى"‪.‬‬ ‫وتتمتع الحوسبة السحابية بالقدرة عىل تغيري قواعد‬ ‫اللعبة من حيث كيفية شراء الحوسبة ونشرها‬ ‫واالستفادة منها‪ .‬لذا تقوم معظم الدول مثل قطر‬ ‫بصياغة سياسات لتنظيم الخدمات السحابية‪،‬‬ ‫ويقول الدكتور صقر‪" :‬إن الخدمات املقدمة من قبل‬ ‫مقدمي سحابة ستستمر بالنضوج مع مرور الوقت‬ ‫لكن سيكمن التحدي يف بناء إسرتاتيجيات قصرية‬ ‫وطويلة األجل يك تستفيد الكيانات يف قطر من اعتماد‬ ‫الخدمات السحابية"‪.‬‬

‫"بدال من تشغيل خوادم البيد‬ ‫اإللكرتوين الخاصة بالشركات‪،‬‬ ‫بإمكانها االعتماد عىل خدمة البيد‬ ‫اإللكرتوين املستندة إىل السحابة‬ ‫مثل ‪ .Gmail‬وهذا النموذج يتجاوز‬ ‫البيد اإللكرتوين إىل تلبية أنواع‬ ‫أخرى من احتياجات الحوسبة‪،‬‬ ‫ويؤدي إىل توفري كبري يف التكاليف‬ ‫بالنسبة للشركات"‬ ‫الدكتور أشرف أبو النجا‬ ‫عالم رئييس‬ ‫مختب األنظمة املوزعة يف معهد قطر لبحوث‬ ‫الحوسبة‬ ‫| العدد الثاين‬


‫أفكـــــار‬

‫قد‬

‫جاء يف تقرير للمجلس األعىل لالتصاالت‬ ‫وتكنولوجيا املعلومات يف قطر بعنوان‬ ‫"مشهد تكنولوجيا املعلومات واالتصاالت‬ ‫يف قطر ‪ "2013‬أن ما يقرب من ‪ 9‬من أصل ‪ 10‬شركات‬ ‫يف البالد ال تعرف الحوسبة السحابية وإمكانياتها يف‬ ‫مساعدتها لها يف أعمالها‪.‬‬ ‫وأضاف التقرير‪" :‬بالرغم من ذلك‪ ،‬من بني الشركات‬ ‫التي تعرف الحوسبة السحابية لكنها ال تستخدمها‬ ‫حاليا‪ ،‬أشارت ‪ ٪ 25‬من املنشآت الصغرية‪ ،‬و‪ ٪ 36‬من‬ ‫املتوسطة‪ ،‬و‪ ٪ 47‬من الكبرية إىل أنها تعتزم استخدام‬ ‫الخدمات السحابية للبيد اإللكرتوين‪ ،‬واإلنرتنت‪،‬‬ ‫وتخطيط موارد املؤسسات‪ ،‬وغريها من التطبيقات يف‬ ‫املستقبل"‪.‬‬ ‫وتشري تقديرات مؤسسة غارترن إىل أن إيرادات سوق‬ ‫الخدمات السحابية يف منطقة الشرق األوسط ستصل‬ ‫إىل ‪ 1.68‬مليار ريال (‪ 462.3‬مليون دوالر) يف العام‬ ‫‪ 2013‬أي بزيادة ‪ ٪ 24.5‬عن العام السابق‪ .‬ومن املتوقع‬ ‫أن تعزز الخدمات السحابية العامة من مكانتها يف‬ ‫السنوات القليلة املقبلة‪ .‬فعىل سبيل املثال‪ ،‬يقوم بنك‬ ‫قطر األول لالستثمار بتطوير البنية التحتية السحابية‬

‫"بالنسبة للشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة‪ ،‬تمثل السحابة فرصة‬ ‫لتنميتها‪ ،‬وإدارة تكاليفها‪ ،‬وتمكني‬ ‫موظفيها‪ ،‬وضمان أمن أعمالها‪،‬‬ ‫فالخدمات واألجهزة التي تعمل من‬ ‫السحابة مثل حزمة أوفيس ‪،365‬‬ ‫ونظام سريفيس الذي أُطلق مؤخرا‬ ‫لالستخدام التجاري يف قطر‪ ،‬هي‬ ‫حلول تستجيب لهذه االتجاهات"‬ ‫مايكل كوغلر‬ ‫املدير العام للتسويق والعمليات‬ ‫مايكروسوفت الشرق األوسط وإفريقيا‬

‫‪16‬‬

‫الخاصة به بالشراكة مع شركة مايكروسوفت الخليج‪.‬‬ ‫القطاع الخاص والحوسبة السحابية‬ ‫رغم أن أقسام تكنولوجيا املعلومات يف دول مجلس‬ ‫التعاون الخل��جي تعتمد أحدث املعايري وتخطو‬ ‫خطوات كبرية نحو تحديث بنيتها التحتية لتكنولوجيا‬ ‫املعلومات‪ ،‬إال أن الشركات الكبى هي الشركات‬ ‫الرئيسية يف القطاع الخاص التي تعتمد الخدمات‬ ‫السحابية‪.‬‬ ‫ويقول مدير عام التسويق والعمليات يف مايكروسوفت‬ ‫الشرق األوسط وإفريقيا‪ ،‬مايكل كوغلر‪" :‬لقد أحدث‬ ‫ظهور السحابة وانتشار األجهزة الذكية ثورة يف‬ ‫الطريقة التي نعيش بها ونعمل ونلعب‪ ،‬وأعتقد أن‬ ‫الحوسبة السحابية يف قطر واملنطقة ينتظرها مستقبل‬ ‫مشرق‪ .‬فبالنسبة للشركات الصغرية واملتوسطة‪،‬‬ ‫تمثل السحابة فرصة لتنمية هذه الشركات‪ ،‬وإدارة‬ ‫تكاليفها‪ ،‬وتمكني موظفيها‪ ،‬وضمان أمن أعمالها‪.‬‬ ‫فالخدمات واألجهزة التي تعمل من السحابة مثل‬ ‫حزمة أوفيس ‪ ،365‬ونظام سريفيس الذي أطلق مؤخرا‬ ‫لالستخدام التجاري يف قطر‪ ،‬هي حلول تستجيب لهذه‬ ‫االتجاهات"‪.‬‬ ‫وكشف أنه من املتوقع أن يتضاعف عدد الشركات‬ ‫الصغرية التي تستخدم الخدمات السحابية املدفوعة‬ ‫ثالث مرات يف السنوات الثالث املقبلة‪ ،‬مضيفا‪" :‬أعتقد‬ ‫أن دعم الشركات الصغرية واملتوسطة هو من أعظم‬ ‫الفرص يف مجال الحوسبة السحابية يف قطر ودول‬ ‫مجلس التعاون الخليجي‪ .‬فلدى مايكروسوفت عدد‬ ‫من العمالء من الشركات الصغرية واملتوسطة يف‬ ‫قطر التي تحسنت إنتاجيتها منذ اعتمادها الحلول‬ ‫املستندة إىل السحابة‪ .‬فقد تمكنت إحدى الشركات من‬ ‫الوصول بصورة مستمرة إىل معلومات العمالء من‬ ‫خالل تخزينها لتلك املعلومات يف السحابة‪ ،‬مما ساعد‬ ‫الشركة عىل إصدار طلبيات الشراء بصورة أكرث سالسة‬ ‫وأسرع ّ‬ ‫ومكنها من النمو"‪.‬‬ ‫الحوسبة هي حل إسرتاتيجي‬ ‫يقول العالم الرئييس يف مختب األنظمة املوزعة يف معهد‬ ‫قطر لبحوث الحوسبة‪ ،‬الدكتور أشرف أبو النجا‪ ،‬إن‬


‫السري يف هذا املجال رغم انخفاض دخلهم عىل أمل‬ ‫اسرتداد املبالغ التي استثمروها‪.‬‬ ‫ومن التفسريات املحتملة أيضا لتفضيل ريادة األعمال‬ ‫قد تكون ببساطة املكافآت غري املالية التي يتيحها العمل‬ ‫املستقل مثل الحرية بالعمل‪ ،‬واملرونة‪ ،‬واالستخدام‬ ‫األفضل للمهارات الشخصية‪ .‬فمن الذي يستطيع أن‬ ‫يمنع شخصا يعشق التصوير أو كوميديا املوقف من‬ ‫تحقيق حلمه يف املجال الذي يحبه حتى لو كان ذلك‬ ‫مكلفا بالنسبة له؟ لكن هل هنالك حقا تكلفة‪ ،‬أم أن‬ ‫اتساع هوة الدخل ناتجة عن عدم إعطاء أرقام صحيحة‬ ‫حول الدخل؟‬

‫‪ ٪ 10‬و‪.٪ 40‬‬ ‫غري أن هذا نموذجا يرتكز إىل افرتاض أن جميع الناس‪،‬‬ ‫سواء كانوا يعملون لحسابهم الخاص أو يعملون‬ ‫لدى اآلخرين لديهم نفس التفضيالت بالنسبة للمواد‬ ‫الغذائية‪ .‬فرواد األعمال قد يرتادون املطاعم أكرث‬ ‫بكثري ألغراض التواصل مع اآلخرين‪ ،‬ولالجتماعات‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫يركز‬ ‫وللحصول عىل األعمال‪ .‬ويف الواقع‪ ،‬عندما‬ ‫التحليل عىل املواد الغذائية املستهلكة يف املنزل‪ ،‬فإن‬ ‫الفرق بني هاتني الفئتني من الناس يضمحل‪.‬‬ ‫وعندما تم تعديل دراسة كندية وُجد أن تفاوت األرباح‬ ‫قد وصل إىل قيمة وسطية بلغت ‪ 9833‬رياال (‪3000‬‬ ‫دوالر كندي) خالل عام واحد‪ ،‬وهو ليس باختالف‬ ‫كبري‪ .‬لكن حتى لو كانت نسبة الدخل التي يتم اإلبالغ‬ ‫عنه قليلة‪ ،‬وأرباح ريادة األعمال هي أكرث بنسبة ‪٪ 7‬‬ ‫إىل ‪ ،٪ 30‬فإن الفرق يبقى كبريا‪.‬‬

‫عدم اإلفصاح عن الدخل أمام إدارة الضرائب‬ ‫إن التفسري األكرث منطقية هو أن رواد األعمال ال يعطون‬ ‫األرقام الصحيحة لدخلهم إذ لديهم يف الواقع العديد‬ ‫من الفرص للعمل دون فواتري‪ ،‬بينما يف املقابل‪،‬‬ ‫يستحيل ذلك تقريبا عىل املوظف الذي يعمل براتب‬ ‫ثابت‪ .‬والتهرب الضريبي هو دافع قوي لعدم اإلبالغ‬ ‫عن الحجم الحقيقي للدخل‪ .‬فمن املعروف أنه قد تم‬ ‫يف العام ‪ 1987‬اإلبالغ طوعا عن ‪ ٪ 99.5‬من األجور‬ ‫واملرتبات إىل السلطات الضريبية يف الواليات املتحدة‬ ‫مقابل ‪ ٪ 51‬فقط من عائدات املشاريع‪ .‬والحافز لعدم‬ ‫اإلبالغ عن حجم الدخل متوفر لدى رائد األعمال حتى‬ ‫عند السؤال عن الدخل يف أغراض البحوث من خالل‬ ‫الدراسات االستقصائية ألن رواد األعمال يعتقدون‬ ‫أن األرقام التي يعطونها أثناء الدراسات االستقصائية‬ ‫سيتم إيصالها إىل مكتب الضرائب‪.‬‬ ‫وعالوة عىل ذلك‪ ،‬فإن املال هو دائما موضوع حساس‪.‬‬ ‫إذ من املمكن أن نسأل الناس يف الدراسات االستقصائية‬ ‫عن أي يشء من قبيل هل هم متزوجون‪ ،‬هل لديهم‬ ‫أطفال‪ ،‬كم من الوقت يقضونه يف وسائل املواصالت‪،‬‬ ‫لكن شخص واحد من كل ثالثة يرفض اإلجابة عن‬ ‫أي سؤال حول دخله‪ .‬فإذا كان رواد األعمال يجنون‬ ‫أكرث مما يفصحون عنه فإن لغز التناقض حول الدخل‬ ‫يختفي‪.‬‬

‫انعكاسات السياسات العامة عىل ريادة األعمال‬ ‫هنالك عدد من السياسات العامة يف الدول األوروبية‬ ‫واليابان وتشييل ودول أخرى تدعم ريادة األعمال بطرق‬ ‫مختلفة من خالل توفري تسهيالت لضمان القروض‪،‬‬ ‫وتخفيض الضرائب‪ ،‬وتقديم رواتب للشركات املبتدئة‪.‬‬ ‫لكن إذا كان الناس عىل استعداد للعمل لحسابهم‬ ‫الخاص عىل الرغم من أن األرباح أقل‪ ،‬فما فائدة‬ ‫تقديم الحوافز املالية لرواد األعمال؟‬ ‫وقد يطرح هذا السؤال نفسه أكرث يف أوقات التقشف‬ ‫املايل إذ ملاذا ُتنفق األموال لتحفيز روح املبادرة إذا كان‬ ‫الناس يختارون ريادة األعمال مهما كانت الظروف؟‬ ‫من ناحية أخرى‪ ،‬علينا أال نغفل نوعا معينا من املشاريع‬ ‫الريادية التي تعود بالنفع عىل عامة الناس‪ ،‬من حيث‬ ‫الصحة والرفاه‪ ،‬خالفا لبعض املشاريع األخرى كإنشاء‬ ‫مطعم أو مغسلة مالبس الجاف النظيف والتي تذهب‬ ‫قيمتها بمعظمها لصالح رائد األعمال‪ .‬ومن هذه‬ ‫املشاريع التي تعود بالنفع العام اكتشاف الحمض‬ ‫النووي‪ ،‬والبنسلني‪ ،‬وتصميم خوارزمية ‪ MP3‬لضغط‬ ‫ملفات الصوت الرقمية‪.‬‬

‫الشيطان يكمن يف التفاصيل‪ :‬االنفاق عىل الغذاء‬ ‫الختبار هذه الفرضية‪ ،‬عملت مع زمييل تشن عىل‬ ‫نموذج يستخدم املصاريف التي تنفق عىل املواد‬ ‫الغذائية لالستدالل عىل مستويات عدم اإلبالغ عن‬ ‫الدخل الحقيقي‪ .‬وقد استغرقت الدراسة أكرث من عقد‬ ‫عىل بيانات من مسح رئيسية للعائالت يف الواليات‬ ‫املتحدة‪ ،‬وقد وجدنا أن من يعملون لحسابهم الخاص‬ ‫ينفقون عىل املواد الغذائية أكرث بكثري من املوظفني ذوي‬ ‫الدخل الثابت‪.‬‬ ‫ووفقا لهذا النموذج‪ ،‬فإن متوسط دخل ريادة األعمال‬ ‫يك ـ ـ ـ ــون أكب مم ـ ـ ــا يتم اإلع ـ ــالن عنه بنسبـ ـ ــة تت ـ ــراوح بيـ ــن‬

‫منهجية الدراسة‬ ‫لقياس الدخل النسبي والنفقات الغذائية لكل من‬ ‫رواد األعمال والعاملني بأجر‪ ،‬استخدمنا بيانات ‪15‬‬ ‫عاما ألطول مسح استقصايئ يف العالم للمنازل وهي‬ ‫"دراسة ديناميكيات الدخل" والتي تشمل عينة تمثيلية‬ ‫لألسر يف الواليات املتحدة تضمنت توجيه أكرث من ‪39‬‬ ‫ألف سؤال إىل ‪ 7371‬عائلة نشطة يف قوة العمل بني‬ ‫عام ــي ‪ 1980‬و‪ 1997‬وبني عام ـ ــي ‪ 1990‬و‪ ،1996‬وكان‬ ‫‪ ٪ 13‬من هؤالء األفراد يعملون لحسابهم الخاص‪.‬‬ ‫وبحسب بيانات املسح فإن رواد األعمال ال يعلنون عن‬ ‫كل أرباحهم‪.‬‬

‫"إن التفسري األكرث‬ ‫منطقية هو أن رواد‬ ‫األعمال ال يعطون‬ ‫األرقام الصحيحة‬ ‫لدخلهم إذ لديهم‬ ‫يف الواقع العديد‬ ‫من الفرص للعمل‬ ‫دون فواتري‪ ،‬بينما يف‬ ‫املقابل‪ ،‬يستحيل ذلك‬ ‫تقريبا عىل املوظف‬ ‫الذي يعمل براتب‬ ‫ثابت"‬

‫املزيد عن املؤلف‬

‫الدكتور توماس آسرتبو‬ ‫أستاذ مشارك يف اإلسرتاتيجيات وريادة األعمال‬ ‫كلية الدراسات العليا إلدارة األعمال ‪HEC Paris‬‬ ‫يدرّس الدكتور توماس آسرتبو ريادة األعمال عالية التقنية وإدارة االبتكار يف كلية الدراسات العليا إلدارة األعمال ‪ HEC Paris‬التي انضم إليها يف العام ‪،2008‬‬ ‫وهو حاصل عىل درجة املاجستري يف الهندسة وماجستري يف إدارة األعمال من جامعة تشاملرز للتكنولوجيا يف السويد‪ ،‬فضال عن الدكتوراه من جامعة كارنيجي‬ ‫ميلون يف بيتسبغ بالواليات املتحدة األمريكية‪ .‬وقد قام بالتدريس يف جامعة واترلو وجامعة تورنتو يف كندا‪ ،‬وهو يعمل مستشارا لرواد األعمال بانتظام‪.‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫نقاش‬ ‫الخبــــراء‬

‫أرباح ريادة األعمال‪:‬‬ ‫ه ـ ـ ــل ه ـ ـ ــي حقيقي ـ ـ ـ ـ ـ ــة؟‬ ‫باستثناء عدد قليل من املحامني الذين يتقاضون مبالغ ضخمة ورواد األعمال املشهورين‪ ،‬فإن األفراد‬

‫الذين تحولوا إىل العمل الحر يتقاضون أجورا أقل يف املتوسط مما لو واصلوا عملهم كموظفني‪ ،‬وهم‬ ‫يعملون لساعات أطول‪ ،‬كما أنهم محرومون من اإلجازات مدفوعة األجر‪ .‬فهل ثمة تفسري منطقي‬

‫الختيار العديد من الناس مسار ريادة األعمال عىل الرغم من هذه السيئات؟ أم أنهم يجنون أرباحا‬

‫أكرث لكنهم يحجمون عن بيان الحجم الحقيقي لدخلهم؟‬

‫عىل‬

‫كل موظف يحلم بأن يعمل‬ ‫لحسابه الخاص أن يفكر ببعض‬ ‫الحقائق قبل أن يرتك وظيفته‬ ‫اليومية إذ يجني رواد األعمال يف املتوسط سنويا‬ ‫أقل بنسبة ترتاوح بني ‪ ٪ 4‬إىل ‪ ٪ 15‬من نظرائهم‬ ‫ذوي الدخل الثابت‪ ،‬ويعملون ساعات عمل أطول‪،‬‬ ‫ويتعرضون ملخاطر الدخل املرتفع‪ ،‬كما أن أرباحهم ال‬ ‫تزداد بسرعة مع مرور الوقت‪.‬‬ ‫ولم يتمكن يف نهاية املطاف سوى جزء صغري من رواد‬ ‫األعمال من جني أموال تزيد كثريا عما كانوا يحصلون‬ ‫عليه عندما كانوا موظفني‪ .‬وبعبارة أخرى‪ ،‬مقابل‬ ‫كل رائد أعمال ثري ناجح هنالك اآلالف من أصحاب‬ ‫املطاعم‪ ،‬ومصممي الغرافيك‪ ،‬والسباكني‪ ،‬الذين‬ ‫‪18‬‬

‫يكدحون يوميا ليكسبوا دخال أقل مما لو كانوا يعملون‬ ‫كموظفني براتب ثابت‪.‬‬ ‫ومن هنا نتساءل ما الذي يجعل أي إنسان عاقل يصبح‬ ‫رائد أعمال بدال من العمل كموظف بأجر ثابت إذا كان‬ ‫العمل الحر أكرث خطورة ويدر دخال أقل؟‬ ‫تفسري اختيار ريادة األعمال‬ ‫ثمة العديد من النظريات التي تتنافس فيما بينها عىل‬ ‫حل هذا اللغز‪ .‬فعىل سبيل املثال‪ ،‬األشخاص الذين‬ ‫لديهم قدرات أقل تنبذهم سوق العمل‪ ،‬وعندئذ‬ ‫فإنهم ينتقلون إىل ريادة األعمال‪ .‬ويف هذه الحالة فإن‬ ‫مهاراتهم املتواضعة تعلل ّ‬ ‫تدين دخلهم‪ .‬كما أن أولئك‬ ‫الذين يستثمرون الكثري يف ريادة األعمال قد يواصلون‬


‫وغريها من األصول يف يشء يعتبه "السوق" (سواء‬ ‫كان عمالء أو مستثمرين) أنه ال يستحق القيام بذلك‬ ‫ألنه غري مجدٍ ‪.‬‬ ‫لذا ال يتم استقبال رائد األعمال يف البداية بالهتافات‬ ‫والتصفيق‪ ،‬وإنما عن طريق الالمباالة أو حتى‬ ‫السخرية‪ .‬فرائد األعمال يفعل شيئا يعتبه الجميع‬ ‫بأنه "ال قيمة له أو مستحيل أو غبي" أو أنه مضيعة‬ ‫للوقت‪ .‬فإذا كان الكثري من الناس يعتقدون أن املشروع‬ ‫فكرة جيدة فإنهم سوف يسبقونه إليه‪ .‬لذا فإن رائد‬ ‫األعمال يستخدم "خردة" املجتمع أو االقتصاد أو ما‬ ‫يرميه الناس‪.‬‬ ‫وهذا التعريف يعني أيضا أن ريادة األعمال‪:‬‬ ‫ ليست املجال الوحيد لتأسيس الشركات املبتدئة عىل‬‫الرغم من أنه حتى الخباء يستخدمون مصطلحي‬ ‫الشركات املبتدئة وريادة األعمال للداللة عىل يشء‬ ‫واحد‪ .‬لكن يمكن أن تتضح روح املبادرة يف عمليات‬ ‫االستحواذ‪ ،‬وانطالق الشركات العائلية‪ ،‬وتوسع‬ ‫الشركات‪ ،‬وإعادة الرسملة‪ ،‬وكذلك يف بعض‬ ‫الشركات املبتدئة‪.‬‬ ‫ تتعلق دائما بالسعي نحو تحقيق النمو االستثماري‪،‬‬‫لذا إن لم يكن هنالك نمو‪ ،‬فليس ثمة ريادة أعمال‪.‬‬ ‫ وهي ليست بالضرورة مبتكرة إذ يمكن تجسيدها‬‫يف مجال التطوير العقاري‪ ،‬والتجارة‪ ،‬والسلع‬ ‫األساسية‪ ،‬واألدوية‪ ،‬والشركات املقلدة‪ .‬وكثريا ما‬ ‫يعتقد الناس أن أفضل ريادة أعمال هي األعمال‬ ‫املبتكرة والتي تحركها التكنولوجيا‪ .‬لكن بحسب‬ ‫تعريفي فهذا ليس بالضرورة ألن ريادة األعمال ترتكز‬ ‫عىل ما إذا كان يتم خلق القيمة والتقاطها‪ ،‬وليس ما‬ ‫إذا كان هنالك ابتكار‪.‬‬ ‫ ال تتجسد لدى الغالبية العظمى من الشركات‬‫الخاصة التابعة ملالك معني ألنها تخىش املخاطرة‪.‬‬ ‫ففي الواقع‪ ،‬يُعتب التوظيف الذايت يف كثري من‬ ‫األحيان عكس روح املبادرة من حيث العقلية واملواقف‬ ‫واإلجراءات املتخذة لحماية الشركة بدال من النمو من‬ ‫خالل املخاطرة الحذرة‪.‬‬ ‫ من املستحيل أن نعرف بداهة ما إذا كان أي فعل‬‫سيخلق قيمة اقتصادية استثنائية أم ال ألن خلق‬ ‫القيمة االستثنائية هو مراهنة ضد السوق‪ ،‬ومخالفة‬ ‫لالتجاهات السائدة‪ ،‬وتطوير لألعمال يف املجاالت‬ ‫التي يتجاهلها الجميع أو حتى يحطون من قدرها‪.‬‬ ‫وباختصار‪ ،‬فإن تطوير املشاريع هو ما يعتقده‬

‫الجميع‪ ،‬حتى األذكياء من الناس‪ ،‬بأنه يشء ال قيمة‬ ‫له أو مستحيل أو غبي‪.‬‬ ‫تعريف‬ ‫هناك العديد من اآلثار املرتتبة عىل تعريف ريادة‬ ‫األعمال بأنه التقاط قيمة استثنائية‪ .‬فبالنسبة لرائد‬ ‫األعمال فإن عليه أن يتوقع أن يحط الناس من قدره‪.‬‬ ‫وأنا أقول لطالبي إذا لم يكن هنالك عىل األقل شخص‬ ‫واحد ذيك جدا يكنون له االحرتام الكبري يقول لهم‬ ‫"إن فكرتهم ال قيمة لها أو مستحيلة أو غبية"‪ ،‬فإن‬ ‫مشروعهم عىل األرجح ليس مثريا جدا لالهتمام‪.‬‬ ‫وهذا التعريف يعني أيضا أنه يجب أن نتوقع الشدائد‬ ‫واملقاومة كما لو كنا نزاحم الناس أثناء السري يف‬ ‫السوق‪.‬‬ ‫وبالنسبة لصانعي السياسات‪ ،‬فإن من اآلثار املرتتبة‬ ‫عىل هذا التعريف هي أنه ال يمكن وال ينبغي محاولة‬ ‫ّ‬ ‫يدل رواد األعمال عىل املواضع التي توجد فيها‬ ‫أن‬ ‫الفرص ألن "وظيفة" رواد األعمال هي إيجاد أو خلق‬ ‫الفرص يف املواضع التي يعتقد "الخباء" أنه ال يوجد‬ ‫فيها أي يشء‪.‬‬ ‫عالوة عىل ذلك‪ ،‬أنا أعني من خالل "ال قيمة لها‬ ‫ومستحيلة وغبية" بأنه ينبغي أال يحاول صناع السياسة‬ ‫القضاء عىل جميع أنواع املحن التي سيواجهها كل رائد‬ ‫أعمال ناجح‪ .‬فالشدائد ليست فقط جانبا جوهريا من‬ ‫التجربة الريادية‪ ،‬وإنما هي أيضا تساعد رواد األعمال‬ ‫عىل أن يزدادوا قساوة ومرونة‪.‬‬ ‫ويشتهر االقتصادي الشهري جوزيف ألويس شومبيرت‬ ‫بمصطلحه " التدمري الخالق"‪ ،‬لكنني أعتقد أن هذا‬ ‫املصطلح قد تجسد بأجىل صوره يف مقالة له غري‬ ‫معروفة اك ُتشفت يف العام ‪ 1993‬بعد ‪ 60‬عاما عىل‬ ‫كتابته لها وهي تحمل ببساطة عنوان "التنمية"‪ .‬ويف‬ ‫هذه املقالة يعتب شومبيرت ريادة األعمال بمثابة املحرك‬ ‫للتنمية االقتصادية‪ ،‬ويرى أن ريادة األعمال تضم‬ ‫عملية ال يمكن التنبؤ بها كما قال " تحدث خالل‬ ‫رعشة أو رمشة عني لكن ال يمكن الوصول إليها من‬ ‫خالل التكيف يف خطوات صغرية‪.‬‬ ‫فريادة األعمال هي "يشء ال يمكن التنبؤ به تقوده‬ ‫استحالة التنبؤ باتجاهات االستقراء بحيث يبقى ثالوث‬ ‫'الغموض والجدة والقفز' ال يُقهر"‪ .‬وبعد عقدين من‬ ‫الزمن ألقى شومبيرت كلمة أمام التجمع السنوي لكبار‬ ‫االقتصاديني املعاصرين يف العالم قال فيها‪" :‬إن لم‬ ‫نلزم أنفسنا بتبجيل األبطال أو القيام بما هو عكس‬ ‫ذلك وأقل عبثية‪ ،‬فإن علينا أن ندرك بأن ظهور األفراد‬ ‫االستثنائيني ال يؤدي إىل تعميم النزعة العلمية‪،‬‬ ‫فهنالك عنصر يحد بشكل خطري من قدرتنا عىل توقع‬ ‫املستقبل"‪.‬‬

‫"ريادة األعمال هي‬ ‫"يشء ال يمكن التنبؤ‬ ‫به تقوده استحالة‬ ‫التنبؤ باتجاهات‬ ‫االستقراء بحيث يبقى‬ ‫ثالوث 'الغموض‬ ‫والجدة والقفز' ال‬ ‫ُيقهر"‬

‫املزيد عن املؤلف‬

‫البوفيسور دانيال إزنبريغ‬ ‫املؤسس واملدير التنفيذي‬ ‫مشروع نظام بابسون لريادة األعمال‬ ‫البوفيسور دانيال إزنبريغ هو أستاذ ملادة ممارسة ريادة األعمال بكلية بابسون للتعليم التنفيذي واملدير التنفيذي ملشروع نظام بابسون لريادة األعمال كما أنه‬ ‫املؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "مستشارو سياسة ريادة األعمال‬

‫| العدد الثاين‬


‫نقاش‬ ‫الخبــــراء‬

‫هل أنت رائد أعمال؟‬ ‫إذا كنت تقوم بيشء ال قيمة له‪ ،‬أو يشء مستحيل‪ ،‬أو غبي‪ ،‬فقد يوجد يف داخلك رائد األعمال‪.‬‬

‫البوفيسور دانيال إزنبريغ‬

‫تدور‬

‫فكرة كتابي الجديد الذي يحمل‬ ‫العنوان "يشء ال قيمة له ومستحيل‬ ‫وغبي‪ :‬كيف يقوم رائد األعمال بخلق‬ ‫والتقاط القيمة االستثنائية" حول فكرة مفادها أن روح‬ ‫املبادرة تساعد يف خلق القيمة غري العادية والتي عادة‬ ‫ما تكون قيمة اقتصادية‪ .‬وأنا أدرك أن هذا التعريف‬ ‫هو تعريف غري عادي‪ ،‬لكن آمل أن أتمكن من إيضاح‬ ‫ماهية ريادة األعمال‪.‬‬ ‫لقد أصبح مصطلح ريادة األعمال يف السنوات‬ ‫األخرية عبارة ُتستخدم كثريا‪ .‬فهو مصطلح اقتصادي‬ ‫يف األصل لكنه توسع ليشمل املشاريع االجتماعية‪،‬‬ ‫وروح املبادرة الداخلية‪ ،‬واألعمال الصغرية‪ ،‬واملشاريع‬ ‫الفكرية‪ ،‬والتوظيف الذايت‪ ،‬واالبتكار‪ ،‬والشركات‬ ‫‪20‬‬

‫املبتدئة‪ ،‬وقيادة املشاريع‪ ،‬حيث ُتستخدم جميع هذه‬ ‫املصطلحات لتعني ريادة األعمال‪ .‬وقد تم تطبيق‬ ‫مصطلح ريادة األعمال أيضا حتى عىل األبوة واألمومة‬ ‫والعلوم والفنون‪.‬‬ ‫وبرأيي من املؤسف أن يتوسع أي مصطلح كما لو كان‬ ‫شريطا مطاطيا ليشمل أي يشء تقريبا‪ ،‬فيفقد قوته‬ ‫ويصبح عديم الفائدة‪ .‬فأنا أريد أن أحافظ عىل قوة‬ ‫ريادة األعمال من خالل الرتكيز بشكل مباشر عىل‬ ‫ُ‬ ‫جادلت بقوة يف كتابي‬ ‫جذوره االقتصادية‪ .‬لذا فقد‬ ‫بأن خلق القيمة والتقاطها هي الخصائص الضرورية‬ ‫والكافية العتبار أي يشء أنه ريادة أعمال‪.‬‬ ‫وكل رائد أعمال يخلق ويلتقط القيمة االستثنائية‪،‬‬ ‫يفعل ذلك من خالل استثمار وقته‪ ،‬وسمعته‪ ،‬وماله‪،‬‬


‫الصغرية واملتوسطة إىل الدخول يف املنطقة؟‬ ‫رغم أن العمالء يفضلون التعامل مع الكيانات‬ ‫املوجودة "هنا"‪ ،‬إال أنه باستثناء العقود الحكومية‪،‬‬ ‫غالبا ما يكون من املمكن للشركات الدولية أن تبيع‬ ‫السلع والخدمات‪ ،‬وبعض املوردين يستفيدون فعال‬ ‫من االرتباط بالعالمة التجارية املوجودة يف محور‬ ‫تجاري رئييس‪.‬‬

‫نقاط قوة الشركة بما يناسب الجمهور املستهدف‬ ‫وحساسياته الثقافية‪.‬‬ ‫وينبغي أن يتم تحديد أي مستوى من العمالء يمكن‬ ‫أن يتم استهدافه‪ .‬فاملنطقة تتمتع بثقافة الضيافة كما‬ ‫أن الوصول إىل كبار املديرين التنفيذيني واملسؤولني‬ ‫الحكوميني غالبا ما يكون أسهل مما هو عليه يف‬ ‫الغرب‪ ،‬لكن تقديم واجب الضيافة ملسؤويل الشركات‬ ‫قد ال يعني أن العميل قد فهم ما يجري تقديمه‪.‬‬ ‫وعندما نجد الشخص املناسب الذي يفهم ما نفعله‬ ‫علينا أن نضمن أنه لديه األدوات املناسبة لدعم‬ ‫قرار الشراء‪ .‬فغالبا ما ينظر إىل القيام باألعمال مع‬ ‫الحكومة يف الشرق األوسط عىل أنها وسيلة لتحقيق‬ ‫إيرادات خيالية ألن املكافآت من منظور حجم العقد‬ ‫يمكن أن تكون كبرية‪.‬‬

‫غري أنه من املهم أخذ آراء املستشارين املحرتفني‬ ‫واملقاطعة بني هذه اآلراء لضمان كونها دقيقة ومحايدة‪.‬‬ ‫وينبغي أن تتم دراسة الهياكل والشراكات املحلية‪ ،‬إذا‬ ‫كان من املطلوب الحصول عىل تمثيل محيل‪ ،‬كما أنه‬ ‫يجب أن تقوم الشركات الصغرية واملتوسطة بإعطاء‬ ‫الشريك املحيل فرتة تجربة قبل املوافقة عىل التعامل‬ ‫الحصري معه‪ .‬ورغم أنه قد يكون من الصعب العثور‬ ‫عىل الشريك املناسب‪ ،‬إال أن هذه الصعوبة هي ال يشء‬ ‫باملقارنة مع محاولة االنفصال عن الشريك غري املناسب‪.‬‬

‫غري أنه غالبا ما يتفاجأ الداخلون الجدد إىل السوق‬ ‫بالتعقيد الواضح يف املشرتيات الحكومية يف منطقة‬ ‫الشرق األوسط واإلجراءات املرهقة التي ينبغي اتباعها‬ ‫ملجرد التأهل ليصبحوا موردين محتملني‪.‬‬ ‫وغالبا ما تجد الشركات الصغرية واملتوسطة الناجحة‬ ‫طريقا غري مباشر للوصول إىل املستخدم النهايئ مثل‬ ‫إبرام شراكة مع كيان محيل أو لعب دور املقاول‬ ‫بالباطن بدال من دور املقاول الرئييس‪.‬‬

‫وعىل العكس من ذلك‪ ،‬فإن الشركات اإلقليمية التي‬ ‫يتم تسجيلها يف بلد آخر أو حتى يف منطقة حرة تضطر‬ ‫عموما للعمل من خالل وكالء محليني‪ ،‬سواء كانوا‬ ‫موزعني أو شركاء‪ .‬وهذه عالقة طبيعية تماما ألنه‬ ‫يمكن للشريك املناسب أن يكسب الشركة قوة فعالة‬ ‫جدا من حيث تحقيق اخرتاق يف السوق‪.‬‬

‫ّ‬ ‫فكر بالسوق وبطريقك إليها‬ ‫إذا كانت الشركة تبيع لقطاع معني يف السوق املحلية‬ ‫وإذا كانت تلك السوق تستجيب ملنتجات وخدمات هذه‬ ‫الشركة فإن ذلك ال يعني أن اليشء نفسه ينطبق عىل‬ ‫السوق يف الخارج‪ .‬فالعديد من قطاعات السوق غري‬ ‫ممثلة تمثيال كامال يف الشرق األوسط‪ ،‬لذا فإن أولئك‬ ‫الذين يأخذون ما يحتاجونه من الوقت لفهم متطلبات‬ ‫عمالئهم الفهم الصحيح بدال من الرتكيز عىل بيع ما‬ ‫"يقومون به عادة" يجدون يف كثري من األحيان أنهم‬ ‫قادرون عىل العمل عىل برامج أكب بكثري مما يُعتب‬ ‫طبيعيا يف أماكن أخرى‪.‬‬ ‫وكمثال عىل كيفية تفويت فرصة واضحة ما حدث‬ ‫إلحدى الشركات االسكندينافية التي كانت يف وضع‬ ‫جيد يؤهلها للفوز بالعمل وكان لديها منتج له تطبيق‬ ‫حقيقي يف الشرق األوسط لكنها أخطأت بمحاولة‬ ‫إثبات أهليتها للعمل يف الصحراء من خالل عرض صور‬ ‫ملعداتها وهي تعمل بني الثلوج‪ .‬وبذلك فقد غادرت‬ ‫الشركة قاعة العرض التقديمي تاركة العميل وهو‬ ‫يشعر بالتشويش وبدون عقد‪ .‬لذا ينبغي أن يتم تكييف‬

‫"غالبا ما تجد‬ ‫الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة الناجحة‬ ‫طريقا غري مباشر‬ ‫للوصول إىل املستخدم‬ ‫النهايئ مثل إبرام‬ ‫شراكة مع كيان محيل‬ ‫أو لعب دور املقاول‬ ‫بالباطن بدال من دور‬ ‫املقاول الرئييس"‬

‫احذر من انتهاك الق��نون‬ ‫كما هي الحال يف كل سوق يف العالم تقريبا بما يف‬ ‫ذلك االقتصادات الغربية الكبى‪ ،‬فالفساد موجود‬ ‫يف الشرق األوسط‪ .‬لذا ينبغي عىل الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة أن تتذكر أنها ستخضع يف البلد املضيف‬ ‫للوائح مكافحة الكسب غري املشروع التي سيتم‬ ‫تطبيقها عليها بصرامة إضافة إىل بعض التشريعات‬ ‫األخرى مثل قانون املمارسات األجنبية الفاسدة يف‬ ‫الواليات املتحدة وقانون الرشوة يف اململكة املتحدة عند‬ ‫القيام باألعمال يف أسواق جديدة‪ .‬لذا ينبغي أال يصبح‬ ‫تنفيذ مشروع ما يف الخارج سببا لنسيان أو تجاهل‬ ‫اإلجراءات املتبعة يف الوطن‪.‬‬ ‫وختاما‪ ،‬يوجد يف الشرق األوسط حوايل ‪ 400‬مليون‬ ‫مستهلك محتمل‪ ،‬كثري منهم موجودون يف دول‬ ‫مثل قطر التي تتمتع بأعىل نصيب للفرد من الرثوة يف‬ ‫العالم‪ ،‬ورغبة كبرية بتأسيس اقتصاد عاملي املستوى‬ ‫وبيئات معيشية مستدامة‪ .‬لذا فهي سوق ال يمكن‬ ‫تجاهلها‪ .‬ومن أقوى األدوات التي يمكن استخدامها يف‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة لضمان النجاح تطبيق‬ ‫الحس السليم واالستعداد لإلصغاء للعميل‪.‬‬

‫املزيد عن املؤلف‬

‫نيك إدموندز‬ ‫املؤسس والرئيس التنفيذي لشركة آلدريدجز‬ ‫نيك إدموندز هو املؤسس والرئيس التنفيذي لشركة آلدريدجز التي تتخذ من اإلمارات مقرا لها وتركز عىل مساعدة الشركات يف إيجاد األعمال يف منطقة الشرق‬ ‫األوسط وإفريقيا والفوز بها وتسليمها‪ .‬وقد عمل نيك عىل مدى العقد املايض مع املؤسسات الحكومية والشركات الخاصة ونفذ مشاريع يف جميع أنحاء اإلمارات‬ ‫العربية املتحدة والشرق األوسط‪ .‬وموقعه عىل اإلنرتنت هو ‪.www.aldridges-group.com‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫نقاش‬ ‫الخبــــراء‬

‫الشرك ـ ــات الدوليـ ــة الصغـ ـي ـ ــرة واملتوسطـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــة‬

‫السيناري ـ ـ ـ ـ ــو املتغي ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــر‬ ‫الف ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــرص والتحديـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــات التي تواجه الشرك ـ ــات الدوليـ ــة الصغـ ـي ـ ــرة واملتوسطـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــة القادمة إىل‬ ‫الشرق األوسط‪ .‬نيك إدموندز‬

‫بالرغم‬

‫من األزمة املالية‪ ،‬شهدت‬ ‫منطقة الشرق األوسط زيادة‬ ‫مستمرة يف اإلنفاق الحكومي‬ ‫عىل البنية التحتية عىل نطاق واسع باستثناء دبي التي‬ ‫شهدت تحوالت سريعة يف األشهر الـ ‪ 12‬املاضية وتلك‬ ‫الدول التي تعاين من اآلثار طويلة األجل لثورات الربيع‬ ‫العربي‪.‬‬

‫الشركات الصغرية واملتوسطة اإلقليمية‪.‬‬ ‫وما يعزز هذا االتجاه اإلحصائيات التي تؤكد بأن‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة التي تشارك يف األعمال‬ ‫الدولية تحقق النجاح بنسبة الضعفني مما لو كان‬ ‫تركيزها مقتصرا عىل سوقها املحلية‪ ،‬وبالنسبة للعديد‬ ‫من هذه الشركات فإن هذه الخطوة ستجعلها تزداد‬ ‫نموا‪.‬‬

‫ويف ضوء االنتعاش العاملي الحايل‪ ،‬من املتوقع ملنطقة‬ ‫الشرق األوسط أن تستقطب االستثمارات األجنبية‬ ‫املباشرة‪ ،‬كما أنه يُتوقع أن يكون قطاع الشركات‬ ‫الصغرية واملتوسطة أسرع القطاعات استجابة لذلك‬ ‫بشكل إيجابي‪.‬‬

‫لكن بالنسبة للشركات األخرى فإن هذه الخطوة‬ ‫ستكون مكلفة‪ ،‬ومحبطة‪ ،‬وتحتاج إىل وقت طويل‪،‬‬ ‫ومن ثم سيكون نصيبها الفشل يف خاتمة املطاف‪.‬‬ ‫والسؤال الذي يطرح نفسه هو ما الذي يمكن للمرء‬ ‫أن يقوم به يك يجعل شركته من النوع الذي يحقق‬ ‫النجاح؟ لكن الجواب البديهي هو أن التخطيط املسبق‬ ‫يمنع سوء األداء‪.‬‬

‫لذا فقد شهدت املنطقة ابتداء من العام ‪ 2008‬وحتى‬ ‫الوقت الحايل تدفقا كبريا من قبل الشركات الدولية‬ ‫الصغرية واملتوسطة مدفوعة بزيادة التقشف يف دولها‬ ‫والتشجيع الذي تحظى به من قبل املنظمات التجارية‬ ‫الحكومية يف أسواقها املحلية‪ ،‬مما يعني نمو قطاع‬ ‫‪22‬‬

‫املوقع والهيكل‬ ‫ثمة فرق كبري بني العمل يف التجارة الدولية والتواجد‬ ‫يف موقع دويل‪ ،‬ومن هذا املنطلق هل تحتاج الشركات‬


‫ملـ ـ ـ ـ ــا‬

‫كان املستثمرون "املالئكة" محدودي‬ ‫العدد‪ ،‬وبما أنه ال توجد تغطية‬ ‫لضمانات القروض التي تقدمها‬ ‫وكاالت اإلقراض الخاصة إىل الشركات املبتدئة‪ ،‬فإنه‬ ‫من الواضح أن مسؤولية تمويل الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة تقع عىل عاتق البنوك املحلية يف البالد‪.‬‬ ‫وتلعب الشركات الصغرية واملتوسطة يف جميع‬ ‫أنحاء العالم دورا هاما من حيث خلق فرص العمل‬ ‫واملساهمة بشكل كبري يف الناتج املحيل اإلجمايل لدولها‬ ‫إذ تشري التقديرات إىل أن الشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫تخلق ‪ ٪ 75‬من فرص العمل وتساهم بنسبة ‪٪ 60‬‬ ‫يف الناتج املحيل اإلجمايل يف االتحاد األوروبي‪ .‬وأما يف‬ ‫البحرين‪ ،‬فإن الشركات الصغرية واملتوسطة تساهم‬ ‫بنسبة ‪ ٪ 25‬يف الناتج املحيل اإلجمايل للب ـ ــالد وتوظف‬ ‫‪ ٪ 75‬من العاملني يف القطاع الخاص‪ ،‬يف حني أنه‬ ‫يبدو أنه ال يوجد هنالك أي تعريف توافقي للشركات‬ ‫الصغرية واملتوسطة يف قطر‪ ،‬مما يجعل هذا القطاع‬ ‫غري متمايز نسبيا‪.‬‬ ‫وقد جاء يف تقرير صدر عن صندوق النقد الدويل يف‬ ‫العام املايض أن مكانة املؤسسات الصغرية واملتوسطة‬ ‫يف اقتصاد قطر قد كانت "ضعيفة" وفقا للمعايري‬ ‫اإلقليمية والعاملية‪ .‬وأضاف التقرير‪ ":‬ساهمت‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة التي يبلغ عددها ‪9011‬‬ ‫شركة بحوايل ‪ ٪ 15‬فقط من الناتج املحيل اإلجمايل‬ ‫غري النفطي يف قطر يف العام ‪ 2010‬وأقل من ‪ ٪ 20‬من‬ ‫إجمايل الوظائف يف العام ‪."2011‬‬ ‫وجاء يف التقرير أيضا‪" :‬ال تزال عقبات التمويل‬ ‫موجودة‪ ،‬عىل الرغم من وجود خطة لضمان االئتمان‪،‬‬ ‫إذ ما تزال البنوك التجارية تحجم عن إقراض الشركات‬ ‫الصغرية واملتوسطة‪ ،‬وذلك بسبب صغر حجم السوق‪،‬‬ ‫وزيادة املخاطر‪ ،‬وارتفاع تكاليف تأسيس الشركات‪،‬‬ ‫وعدم وجود هيكل قانوين للتحكيم السريع‪ ،‬وعدم‬ ‫وجود تصنيف ائتماين للشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫الخاصة يف مكتب االئتمان"‪.‬‬ ‫ومن ناحية أخرى‪ ،‬وجد املسح الذي أجراه اتحاد‬ ‫املصارف العربية والذي شمل أكرث من ‪ 130‬مصرفا يف‬ ‫منطقة الشرق األوسط وشمال إفريقيا أن حوايل ‪٪ 8‬‬ ‫من قروض هذه البنوك يذهب إىل الشركات الصغرية‪،‬‬ ‫يف حني أنه يف الدول ذات الدخل املرتفع يذهب حوايل‬ ‫‪ ٪ 22‬من اإلقراض املصريف إىل الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة التي تساهم بنسبة تزيد عن ‪ ٪ 60‬يف كل‬ ‫من الناتج املحيل اإلجمايل والعمالة يف القطاع الخاص‪.‬‬ ‫وأضاف تقرير صندوق النقد الدويل أن نسبة اإلقراض‬ ‫املصريف املقدم إىل الشركات الصغرية واملتوسطة يف قطر‬ ‫إىل إجمايل القروض ال تزيد عن ‪ ،٪ 0.5‬وهو معدل أقل‬ ‫بكثري من املتوسط يف دول مجلس التعاون الخليجي‬ ‫والشرق األوسط وشمال إفريقيا‪ ،‬والذي أصال هو أقل‬ ‫بكثري من مستويات الدول املتقدمة‪.‬‬

‫املشاكل تتواصل‬ ‫الجميع يعلم أن طريق ريادة األعمال ليس سهال‪.‬‬ ‫فهنالك العديد من التحديات من أهمها توافر األرايض‬ ‫والحصول عىل األموال من املؤسسات املالية‪ ،‬يف بعض‬ ‫األحيان‪.‬‬ ‫واىل جانب ذلك‪ ،‬فإن القضايا التنظيمية مثل إطالق‬ ‫الشركات الجديدة وتكاليف تأسيس الشركات هي‬ ‫من العوامل التي تثبط همة روح املبادرة‪ .‬لكن وزارة‬ ‫االقتصاد والتجارة‪ ،‬وجهاز قطر للمشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة‪ ،‬إىل جانب املؤسسات األخرى املعنية‪،‬‬ ‫تحاول أن تعالج هذه القضايا التي تعيق نمو هذا‬ ‫القطاع‪.‬‬ ‫ويقول رئيس مجلس إدارة شركة سليمان القابضة‪،‬‬ ‫ناصر سليمان حيدر الحيدر‪ ،‬التي كانت من بني‬ ‫الشركات األربع التي فازت بجوائز املشروعات املحلية‬ ‫التي قدمها بنك قطر للتنمية وشركة شل قطر‪ ،‬إن نمو‬ ‫معظم االقتصادات يف العالم يعتمد عىل الشركات‬ ‫الصغرية واملتوسطة‪ ،‬لذا فإن قطر تويل تطوير هذا‬ ‫القطاع اهتمامها‪ ،‬إذ تعمل الحكومة عىل تشجيع‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة املحلية عىل أن تصبح‬ ‫شركات توريد للشركات املتعددة الجنسيات مثل شل‪.‬‬ ‫غري أن نقص األرايض يمثل تحديا رئيسيا لنمو املؤسسات‬ ‫الصغرية واملتوسطة يف البالد إذ يقول‪" :‬تبذل الحكومة‬ ‫قصارى جهدها يف مساعدتنا‪ ،‬لكنني كرجل أعمال‬ ‫ومستثمر أتوقع املزيد من الدعم من حيث إنشاء املزيد‬ ‫من املناطق الصناعية للشركات الصغرية واملتوسطة"‪.‬‬ ‫ومن جهته‪ ،‬قال الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية‪،‬‬ ‫عبد العزيز بن ناصر آل خليفة‪ ،‬إن هناك العديد من‬ ‫التحديات التي يواجهها هذا القطاع‪ ،‬مضيفا‪" :‬من هذه‬ ‫املعقبات توافر األرايض‪ ،‬والحصول عىل التمويل‪ ،‬يف‬ ‫بعض األحيان‪ ،‬عىل الرغم من أننا نحاول التخفيف من‬ ‫هذه القضايا"‪.‬‬ ‫املستثمرون املالئكة‬ ‫يوجد يف قطر نوعان من الشركات املبتدئة هما‬ ‫الشركات التقليدية والشركات التكنولوجية‪ .‬ويف‬ ‫الوقت الذي تتسم فيه الشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫التقليدية بسهولة الحصول عىل التمويل بسبب توفر‬ ‫البيانات املالية الخاصة بها للسنوات السابقة‪ ،‬وبالتايل‬ ‫سهولة تقدير إيراداتها‪ ،‬إال أن الشركات التكنولوجية‬ ‫املبتدئة التي ليس لديها بيانات سابقة تواجه صعوبة‬ ‫يف الحصول عىل التمويل‪ .‬ومن هذا املنطلق فإن‬ ‫املستثمرين املالئكة يلعبون دورا حاسما يف مساعدة‬ ‫قطر عىل التحول إىل اقتصاد قائم عىل املعرفة‪.‬‬ ‫ويرى أحمد عبد الوهاب‪ ،‬رئيس مركز حاضنة قطر‬ ‫لألعمال الذي تم إطالقه مؤخرا من قبل بنك قطر‬ ‫للتنمية‪ ،‬أن الشركات املبتدئة والناشئة يف قطر لديها‬ ‫فرصة جيدة إلحداث فرق كبري وحقيقي‪ .‬ولالستفادة‬ ‫من ذلك فإن الشركات الصغرية واملتوسطة تحتاج أوال‬ ‫وقبل كل يشء إىل العمالء والوصول إىل سوق أكب‪.‬‬

‫"مع تنفيذ الحكومة‬ ‫للعديد من مشاريع‬ ‫البنية التحتية الضخمة‪،‬‬ ‫ثمة فرصة ذهبية أمام‬ ‫الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة يف البالد يك‬ ‫تصبح شريكة يف نمو‬ ‫قطر‪ .‬وينبغي لهذه‬ ‫الشركات أن تستفيد من‬ ‫البامج واملخططات التي‬ ‫يقدمها بنك قطر للتنمية‬ ‫وجميع املؤسسات ذات‬ ‫الصلة بهدف دفع عجلة‬ ‫االقتصاد القطري"‬ ‫عبد العزيز بن ناصر آل خليفة‬ ‫الرئيس التنفيذي‬ ‫بنك قطر للتنمية‬

‫| العدد الثاين‬


‫موضوع الغـــــــالف‬

‫أي ـ ــن هـ ـ ـ ــم‬ ‫املستثم ــرون املالئكـ ـ ــة؟‬

‫يقال بأن التمويل هو من العوامل املعطلة لريادة األعمال‪ .‬لكن البنوك يف الدوحة تبذل قصارى‬ ‫جهدها لتقديم كل ما تستطيعه من خدمات للشركات الجديدة‪.‬‬ ‫بقلم يف‪ .‬إل‪ .‬سرينيفاسان‬

‫‪24‬‬


‫للمشاريع الصغرية واملتوسطة‪ ،‬هو من البنوك الشريكة‬ ‫مع بنك قطر للتنمية كما أنه من البنوك األساسية التي‬ ‫تدعم مجتمع ريادة األعمال وتساعد يف تنمية وتوسيع‬ ‫هذا القطاع‪.‬‬ ‫ويقول رئيس وحدة الخدمات املصرفي�� للمشاريع‬ ‫الصغرية واملتوسطة يف البنك التجاري‪ ،‬كينيث كالرك‪،‬‬

‫البنوك وبرامجها‬

‫الضمني واإلقراض املباشر‪ :‬يمنح بنك قطر للتنمية‬ ‫مساعدات مالية إىل الشركات املبتدئة والشركات‬ ‫القائمة من خالل تقديم أسعار فائدة تنافسية للغاية‬ ‫وشروط إقراض تشمل فرتات سداد طويلة من خالل‬ ‫برامج اإلقراض املباشر والضمني‪.‬‬ ‫ويتم تقديم القروض املباشرة (التقليدية واإلسالمية)‬ ‫من خالل تسهيالت تمويل املشاريع (طويلة األمد)‬ ‫وتمويل املواد الخام (عىل املدى القصري)‪ .‬ويضمن‬ ‫برنامج الضمني (القروض غري املباشرة) القروض‬ ‫املقدمة لهذه الشركات بالتعاون مع البنوك التجارية‬ ‫املحلية األخرى‪.‬‬ ‫والجدير بالذكر أن أنشطة العمل يف كافة القطاعات‬ ‫الرئيسية مؤهلة للحصول عىل الدعم من خالل‬ ‫برنامج الضمني‪ ،‬باستثناء مشاريع الزراعة‪ ،‬ومصائد‬ ‫األسماك‪ ،‬والرثوة الحيوانية‪ ،‬والتعدين غري النفطي‪،‬‬ ‫واملحاجر‪ ،‬وتجارة الجملة والتجزئة‪ ،‬واألنشطة‬ ‫املالية‪ ،‬والتأمني‪ ،‬واألنشطة العقارية‪.‬‬ ‫وحدة الخدمات املصرفية للمشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة‪ :‬وهي وحدة أسسها البنك التجاري لدعم‬ ‫وتوسيع الشركات الصغرية واملتوسطة‪ .‬وقد أطلقت‬ ‫الوحدة خدمات قروض أعمال املشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة وبطاقات اإليداع املباشر للعمالء من‬ ‫املشاريع الصغرية واملتوسطة‪.‬‬ ‫وتوفر قروض أعمال املشاريع الصغرية واملتوسطة‬ ‫تمويل رأس املال العامل مع األخذ بعني االعتبار‬ ‫مخاطر املؤسسات الصغرية واملتوسطة وبعض‬ ‫العوامل األخرى مثل عدم وجود معلومات مالية‬ ‫مفصلة‪.‬‬ ‫وأما بطاقات اإليداع املباشر فتسهل اإليداع النقدي‬ ‫تحسن تجربة‬ ‫اليومي يف فروع البنك‪ ،‬وبالتايل‬ ‫ّ‬ ‫العمالء املصرفية وتزيد الكفاءة التشغيلية لفروعه‪.‬‬ ‫وعالوة عىل ذلك‪ ،‬يمكن للعمالء أيضا أن يستفيدوا‬ ‫من تكنولوجيا البنك املتقدمة يف متابعة حساباتهم‬ ‫عب اإلنرتنت وإجراء عمليات التسوية املحاسبية‬ ‫باستخدام خدماتنا املصرفية عب اإلنرتنت للشركات‪.‬‬ ‫الخدمات املصرفية للشركات‪ :‬أطلق بنك قطر الوطني‬

‫إن البنك يؤمن بضرورة الحفاظ عىل نمو قطاع املشاريع‬ ‫الصغرية واملتوسطة‪ ،‬لذا فهو يبحث باستمرار عن‬ ‫طرق جديدة لدعم عمالئه يف هذا القطاع‪ ،‬مضيفا‪:‬‬ ‫"لقد قدمنا املساعدة لعدد كبري من الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة يف قطر عن طريق توفري االئتمان والتسهيالت‬ ‫املصرفية العادية لها"‪.‬‬ ‫ويويل البنك أهمية كبرية لدعم عمالء املؤسسة من‬

‫الخدمات املصرفية للشركات يف أكتوبر من العام‬ ‫املايض لتقديم خدمات مبتكرة وحلول األعمال لتلبية‬ ‫احتياجات الشركات املبتدئة ورواد األعمال‪.‬‬ ‫وتوفر هذه الخدمات أيضا مجموعة شاملة من حلول‬ ‫األعمال التي تلبي احتياجات جميع الشركات ورجال‬ ‫األعمال‪ .‬ومن خالل هذا البنامج‪ ،‬يمكن لجميع‬ ‫الشركات التجارية والصناعية يف مراحل مختلفة من‬ ‫التطوير أن تجد لدى البنك يد العون لبدء أو توسيع‬ ‫أنشطتها واالستفادة من سهولة الحصول عىل‬ ‫التمويل لجميع أعمالها‪.‬‬ ‫تصدير‪ :‬وهي مبادرة حكومية ترمي إىل تشجيع‬ ‫املصدرين القطريني‪ ،‬وتوفري الضمانات لهم يف حال‬ ‫تخلف الدولة األجنبية املستوردة عن السداد‪ .‬وبنك‬ ‫قطر الوطني هو أفضل شريك ملبادرة "تصدير" من‬ ‫خالل شبكات واسعة النطاق يف جميع أنحاء منطقة‬ ‫الشرق األوسط وشمال إفريقيا حيث يأمل البنك بأن‬ ‫يساعد يف تشجيع الصادرات من البالد‪.‬‬ ‫تطوير‪ :‬وهو حل شامل أطلقه بنك الدوحة لتوفري‬ ‫مجموعة واسعة من الخدمات املصرفية واملالية‬ ‫ملساعدة الشركات الصغرية واملتوسطة عىل النمو‬ ‫حتى لو كانت محدودة اإلمكانيات‪.‬‬ ‫ويمكن من خالل هذا البنامج للشركات املبتدئة أن‬ ‫تحصل عىل التمويل الحتياجاتها التشغيلية‪ ،‬وأن‬ ‫تستخدم مجموعة واسعة من املنتجات والخدمات‬ ‫لدفع عجلة نموها‪ ،‬وتحسني كفاءتها‪ ،‬واالستفادة‬ ‫من الخدمات املصرفية بدون حتى أن ترتك مقرها‪.‬‬

‫"لدى بنك قطر الوطني‬ ‫خطط طموحة إلطالق‬ ‫املزيد من املنتجات‬ ‫للشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة هذا العام‪،‬‬ ‫وتطوير شبكتها من‬ ‫خالل تكوين فرق أكب‬ ‫تضم املزيد من الخباء‬ ‫يف هذا القطاع‪ ،‬كما أننا‬ ‫نأمل يف توسيع وجودنا‬ ‫من حيث مواقع فروعنا‪.‬‬ ‫ونحن نرغب بشكل خاص‬ ‫بالتوقيع عىل املزيد من‬ ‫صفقات برنامجنا لتمويل‬ ‫املعدات"‬

‫حمد حسن جمايل‬

‫مساعد املدير العام لقطاع‬

‫الشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫باإلنابة‬

‫بنك قطر الوطني‬

‫أعمايل‪ :‬وهو برنامج جديد أعلن عنه املصرف لتقديم‬ ‫الخدمات املالية والتوجيه واملشورة للشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة‪ .‬ومن املزايا التي تحصل عليها الشركات‬ ‫الصغرية واملتوسطة من خالل هذا البنامج‪:‬‬ ‫وجود مدير متفرغ لعالقات العمالء‪ ،‬ومراكز‬ ‫متخصصة بالشركات الصغرية واملتوسطة‪،‬‬ ‫والخدمات املصرفية عىل مدار الساعة‪ ،‬وخدمات دفع‬ ‫الرواتب‪ ،‬والتحصيل النقدي وتحصيل الشيكات‪،‬‬ ‫والودائع ملدة ليلة واحدة‪ ،‬والودائع ألجل‪ ،‬إضافة إىل‬ ‫اإلقراض املرن‪ ،‬وخيارات التمويل‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫موضوع الغـــــــالف‬

‫"يؤمن البنك بضرورة‬ ‫الحفاظ عىل نمو قطاع‬ ‫املشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة‪ ،‬لذا فهو‬ ‫يبحث باستمرار عن طرق‬ ‫جديدة لدعم عمالئه يف‬ ‫هذا القطاع‪ .‬وقد قدمنا‬ ‫املساعدة لعدد كبري‬ ‫من الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة يف قطر عن‬ ‫طريق توفري االئتمان‬ ‫والتسهيالت املصرفية‬ ‫العادية لها"‬ ‫كينيث كالرك‬

‫رئيس وحدة الخدمات املصرفية‬ ‫للمشاريع الصغرية واملتوسطة‬

‫البنك التجاري‬

‫ثانيا‪ ،‬تحتاج أيضا إىل رأس املال البشري‪ .‬وثالثا‪ ،‬تحتاج‬ ‫الشركات إىل التدريب والتوجيه من قبل رواد األعمال‬ ‫الذين سبق لهم أن قاموا بتأسيس وإدارة الشركات‬ ‫املبتدئة والناشئة‪ .‬وأخريا فإن الشركات بحاجة أيضا إىل‬ ‫نموذج تمويل جذاب‪ ،‬والسيما تمويل األسهم‪.‬‬ ‫وأضاف‪" :‬بما أنه ال توجد شبكة فعالة للمستثمرين‬ ‫املالئكة‪ ،‬فنحن بحاجة إىل تكوين املستثمرين املالئكة‬ ‫املحتملني (مثل األفراد من أصحاب الرثوات) وتثقفيهم‬ ‫حول إيجابيات وسلبيات تويل دور املستثمرين املالئكة‬ ‫من أجل توفري التمويل ألسهم رأس املال"‪ .‬لذا‪ ،‬يطمح‬ ‫مركز حاضنة قطر لألعمال إىل القيام باليشء نفسه‬ ‫حاملا يوافق مجلس إدارته عىل توفري التمويل الذيك‬ ‫للمشاريع املبتدئة والناشئة‪.‬‬ ‫دور املصارف‬ ‫إن مجرد إلقاء نظرة عىل ما تقوم به البنوك القطرية‬ ‫لتشجيع الشركات الصغرية واملتوسطة يف البالد‬ ‫يكشف حقائق مثرية لالهتمام‪ ،‬لذا تحاول كونكت‬ ‫املشاريع الصغرية واملتوسطة أن تستكشف الخيارات‬ ‫املختلفة املتاحة أمام رواد األعمال املحتملني يك يتمكنوا‬ ‫من تأسيس شركاتهم‪.‬‬ ‫فقد كان تقرير صندوق النقد الدويل صحيحا إىل‬ ‫حد ما‪ ،‬لكن تأسيس جهاز قطر للمشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة بموجب مرسوم أمريي يف العام ‪ّ 2011‬‬ ‫لتويل‬ ‫مسؤولية تشجيع تطوير قطاع الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة يف قطر قد أدى إىل تغيري السيناريو‪.‬‬ ‫فقد رحبت البنوك املحلية بهذا املرسوم األمريي‬ ‫ألنها كانت تبحث عىل الدوام يف طرق تنويع أعمالها‬ ‫والدخول يف مجاالت جديدة للمحافظة عىل أرباحها‬ ‫وتعزيزها‪ .‬لذا فإن قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫يتيح لها التوسع بصورة كبرية‪ .‬فمن املعروف أن نمو‬ ‫الدخل يف قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة يفوق‬ ‫غريها من الشركات وهي تجني أرباحا تبلغ الضعفني‬ ‫إىل ثالثة أضعاف قطاعات األعمال التقليدية‪.‬‬ ‫وملا كانت قطر تسعى لتقليل اعتمادها عىل املواد‬ ‫الهيدروكربونية لتحقيق النمو االقتصادي املستدام‪،‬‬ ‫فقد تم إطالق العديد من البامج املختلفة لدعم‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة التي تهدف بصورة‬ ‫أساسية إىل تعزيز التنويع والقدرة التنافسية‪ .‬ويوجد‬

‫يف قطر حاليا أكرث بقليل من ‪ 17‬ألف شركة (أكرث من‬ ‫نصفها من الشركات الصغرية واملتوسطة)‪ ،‬وهي‬ ‫توظف ما يزيد عن ‪ 350‬ألف شخص‪.‬‬ ‫وكجزء من إصالحات قطاع الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة التي بدأت قبل ثالث سنوات‪ ،‬كلفت‬ ‫الحكومة بنك قطر للتنمية بدعم الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة ومساعدتها عىل النمو يف املجاالت األساسية‬ ‫لالقتصاد‪ .‬وقد أطلق هذا البنك العديد من البامج‬ ‫لتقديم املساعدات املالية للشركات املبتدئة والشركات‬ ‫القائمة‪ ،‬من أهمها برنامج الضمني‪.‬‬ ‫جهود بنك قطر للتنمية‬ ‫يقدم برنامج الضمني القروض لهذه الشركات‬ ‫بالتعاون مع البنوك التجارية املحلية األخرى‪ُ .‬‬ ‫وتعتب‬ ‫أنشطة العمل يف كافة القطاعات الرئيسية مؤهلة‬ ‫للحصول عىل الدعم من خالل برنامج الضمني‪،‬‬ ‫باستثناء مشاريع الزراعة‪ ،‬ومصائد األسماك‪ ،‬والرثوة‬ ‫الحيوانية‪ ،‬والتعدين غري النفطي‪ ،‬واملحاجر‪ ،‬وتجارة‬ ‫الجملة والتجزئة‪ ،‬واألنشطة املالية‪ ،‬والتأمني‪،‬‬ ‫واألنشطة العقارية‪.‬‬ ‫وقد قدم بنك قطر للتنمية قروضا بقيمة ‪ 450‬مليون‬ ‫ريال إىل ‪ 105‬شركة قطرية يف العام املايض وتجاوزت‬ ‫محفظته ‪ 2‬مليار ريال كجزء من التمويل املباشر‪ .‬وأما‬ ‫فيما يتعلق بضمانات التصدير التابعة للبنامج‪ ،‬فقد‬ ‫تجاوزت ‪ 350‬مليون ريال حتى اآلن‪.‬‬ ‫وقال عبد العزيز آل خليفة‪ ،‬الرئيس التنفيذي لبنك‬ ‫قطر للتنمية‪ ،‬إن البنك يضمن ‪ ٪ 85‬من التمويل‬ ‫للبنوك الشريكة بقيمة تصل إىل ‪ 15‬مليون ريال كحد‬ ‫أقىص‪ .‬إضافة إىل ذلك فإن بنك قطر للتنمية يوفر‬ ‫التمويل املباشر للشركات الصغرية واملتوسطة والقطاع‬ ‫الخاص‪.‬‬ ‫ويتقاسم برنامج الضمني املخاطر مع البنوك يف حال‬ ‫الفشل الجزيئ أو الكيل للمشروع املمول‪ .‬ويشجع‬ ‫البنامج البنوك عىل تمويل املنشآت الصغرية‬ ‫واملتوسطة التي تتسم بأنها واعدة لكنها ال تستطيع‬ ‫توفري الضمانات املطلوبة أو املستندات املحاسبية‬ ‫الالزمة يك تتأهل للحصول عىل قروض‪.‬‬ ‫اإليمان بالنمو املستدام‬ ‫إن البنك التجاري‪ ،‬الذي أنشأ وحدة الخدمات املصرفية‬

‫"تبذل الحكومة قصارى جهدها يف مساعدتنا‪ ،‬لكنني كرجل أعمال‬ ‫ومستثمر أتوقع املزيد من الدعم من حيث إنشاء املزيد من املناطق‬ ‫الصناعية للشركات الصغرية واملتوسطة"‬

‫ناصر سليمان حيدر الحيدر‬

‫رئيس مجلس إدارة شركة سليمان القابضة‬

‫‪26‬‬


‫ريـــــــــادة األعمــــال‬

‫| العدد الثاين‬


‫موضوع الغـــــــالف‬

‫خالل توفري التعليم والتدريب فهو يتعاون مع كلية‬ ‫شمال األطلنطي يف قطر يف استضافة سلسلة من ورش‬ ‫العمل للعمالء حول مواضيع تتعلق بنموهم‪.‬‬ ‫ويقول كالرك‪" :‬تعكس مختلف املبادرات التي قمنا‬ ‫بها يف العام ‪ 2013‬التزامنا بنمو املشاريع الصغرية‬ ‫واملتوسطة تماشيا مع رؤية قطر الوطنية ‪ 2030‬التي‬ ‫تعتب الشركات الصغرية واملتوسطة املكون الرئييس‬ ‫للمستقبل االقتصادي للبالد وتنويعه"‪.‬‬ ‫ويواصل جهاز قطر للمشاريع مراجعة منتجاته‬ ‫وخدماته يك يبقى قادرا عىل املنافسة يف السوق ويلبي‬ ‫أو يتجاوز توقعات الشركات الصغرية واملتوسطة‪.‬‬

‫"بما أنه ال توجد شبكة‬ ‫فعالة للمستثمرين‬ ‫املالئكة‪ ،‬فنحن بحاجة‬ ‫إىل تكوين املستثمرين‬ ‫املالئكة املحتملني (مثل‬ ‫األفراد من أصحاب‬ ‫الرثوات) وتثقفيهم حول‬ ‫إيجابيات وسلبيات تويل‬ ‫دور املستثمرين املالئكة‬ ‫من أجل توفري التمويل‬ ‫ألسهم رأس املال"‬ ‫أحمد عبد الوهاب‬

‫رئيس مركز حاضنة قطر لألعمال‬

‫هل يتم تجاهل الشركات املبتدئة؟‬ ‫وبخصوص ضمان حصول الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة عىل التمويل‪ ،‬يقول كالرك إن البنوك يف‬ ‫قطر‪ ،‬بما فيها البنك التجاري‪ ،‬عادة ما تتمكن من‬ ‫خدمة الشركات الصغرية واملتوسطة لكن الشركات‬ ‫املبتدئة التي تنطوي عىل مخاطر أكب تزيد من صرامة‬ ‫معايري االئتمان التي يجري فرضها‪.‬‬ ‫ومىض قائال‪" :‬وهذا أحد املجاالت التي يمكن أن يكون‬ ‫الحصول فيه عىل املزيد من الدعم الحكومي مفيدا‬ ‫للمساعدة يف تقاسم املخاطر وتسهيل الحصول عىل‬ ‫التمويل"‪.‬‬ ‫ويقول حمد حسن جمايل‪ ،‬مساعد املدير العام لقطاع‬ ‫الشركات الصغرية واملتوسطة باإلنابة يف بنك قطر‬ ‫الوطني‪ ،‬إن البنك يقيم شراكة مع بنك قطر للتنمية‬ ‫لتعزيز كل من قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫وهو يف طليعة املؤسسات التي تقدم التمويل للشركات‬ ‫املبتدئة من خالل العديد من القنوات‪.‬‬ ‫ووصف الجمايل التصور بأن الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة ال تحصل عىل الدعم من قبل البنوك بأنه‬ ‫"خاطئ"‪ ،‬مضيفا بأن استجابة لخطط البنك املختلفة‬ ‫املتعلقة بالشركات الصغرية واملتوسطة هي يف تزايد‬ ‫مطرد وأن األشخاص الذين يتصلون بموظفي البنك‬ ‫لالستفادة من عروضه التنافسية والجذابة هم يف تزايد‬ ‫مستمر‪ .‬ومىض قائال‪" :‬لقد ازداد عدد االستفسارات‬ ‫التي نتلقاها بمقدار أكرث من ثالثة أضعاف‪ ،‬ونحن‬ ‫مسرورون من ذلك‪ .‬ونتيجة لذلك‪ ،‬أطلقنا عدة‬ ‫منتجات جديدة لدعم أصحاب املشاريع املحتملني وقد‬ ‫القت هذه املنتجات حتى اآلن قبوال حسنا للغاية"‪.‬‬ ‫وضرب مثال عن شركاء البنك يف برامجه املتعلقة‬ ‫بالشركات املبتدئة ورواد األعمال قائال إن شركة‬ ‫البناء القطرية‪ ،‬وهي الشريك الوطني الجديد لشركة‬ ‫هيونداي للمعدات‪ ،‬تقدم رحالت مجانية إىل مصنع‬ ‫املعدات يف كوريا الجنوبية كمكافأة لبعض العمالء‬ ‫املختارين‪.‬‬ ‫ومع إعالن الحكومة عن حرصها عىل التنويع‬ ‫االقتصادي‪ ،‬انفتحت األبواب عىل مصراعيها أمام‬

‫‪28‬‬

‫القطاع الصناعي يف البالد إذ يقول الرئيس التنفيذي‬ ‫لبنك قطر للتنمية‪ ،‬عبد العزيز بن ناصر آل خليفة‪:‬‬ ‫"لدى بنك قطر للتنمية إسرتاتيجية واضحة لدعم‬ ‫القطاع الصناعي يف البالد حيث ساعد أكرث من ‪60‬‬ ‫شركة قطرية والتي ازدادت مساهمتها يف الصادرات‬ ‫غري الهيدروكربونية بنسبة ‪ ٪ 77‬بني العامني ‪2011‬‬ ‫و‪."2012‬‬ ‫ومع تنفيذ الحكومة للعديد من مشاريع البنية التحتية‬ ‫الضخمة‪ ،‬فإن آل خليفة يرى أنه ثمة فرصة ذهبية‬ ‫أمام الشركات الصغرية واملتوسطة يف البالد يك تصبح‬ ‫شريكة يف نمو قطر‪ .‬فقد أقام بنك قطر للتنمية شراكة‬ ‫مع شركة سكك الحديد القطرية (الريل) لتحديد‬ ‫الفرص املتاحة أمام الشركات الصغرية واملتوسطة يف‬ ‫هذا املجال‪ ،‬كما قام باليشء نفسه مع شركة شل لدعم‬ ‫الشركات املحلية‪ .‬وأضاف‪" :‬تستفيد الشركات الصغرية‬ ‫واملتوسطة من البامج واملخططات التي يقدمها بنك‬ ‫قطر للتنمية وجميع املؤسسات ذات الصلة بهدف دفع‬ ‫عجلة االقتصاد القطري"‪.‬‬ ‫وقد خصص بنك قطر الوطني خمسة فروع بخدمة‬ ‫قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة كما أنه توجد‬ ‫خطط لفتح فرع رئييس يف الربع األول من العام ‪2014‬‬ ‫يقتصر عىل قطاع الشركات الصغرية واملتوسطة‪.‬‬ ‫أولوية قصوى للصحة والتعليم‬ ‫عىل الرغم من أن بنك قطر الوطني قد موّل جميع‬ ‫القطاعات‪ ،‬فقد أعطى األولوية لقطاعي الصحة‬ ‫والتعليم اللذين تم االعرتاف بهما من قبل الحكومة‬ ‫باعتبارهما عامال حاسما يف تنمية البالد‪.‬‬ ‫وأكد الجمايل أن دور بنك قطر الوطني يف تمويل‬ ‫الشركات املبتدئة يحظى بدعم من قبل الجهات‬ ‫الحكومية مثل بنك قطر للتنمية‪ ،‬ومركز بداية‪ ،‬وجهاز‬ ‫قطر للمشاريع الصغرية واملتوسطة (الذي يساعد رواد‬ ‫األعمال من خالل برنامج "جدوى")‪.‬‬ ‫وأضاف‪" :‬نحن كبنك إقراض‪ ،‬نريد أن يكون لدى‬ ‫الشركات خطط عمل جيدة وأن يتم تشغيلها بشكل‬ ‫فعال‪ .‬لكن لألسف دورنا ليس تقديم املشورة للشركات‬ ‫الجديدة إذ ينبغي أن يأيت التوجيه من شريك حكومي‬ ‫مناسب"‪.‬‬ ‫وكشف أنه يمكن للشركات الصغرية واملتوسطة أن‬ ‫تحصل عىل مبلغ يصل إىل ‪ 30‬مليون ريال كمساعدة‬ ‫وأنه يمكن زيادة هذا املبلغ يف حاالت استثنائية‪.‬‬ ‫واستطرد قائال‪" :‬لدى بنك قطر الوطني خطط طموحة‬ ‫إلطالق املزيد من املنتجات للشركات الصغرية واملتوسطة‬ ‫هذا العام‪ ،‬وتطوير شبكتها من خالل تكوين فرق أكب‬ ‫تضم املزيد من الخباء يف هذا القطاع‪ ،‬كما أننا نأمل يف‬ ‫توسيع وجودنا من حيث مواقع فروعنا‪ .‬ونحن نرغب‬ ‫بشكل خاص بالتوقيع عىل املزيد من صفقات برنامجنا‬ ‫لتمويل املعدات"‪.‬‬


‫هنالك‬

‫من يقول إن ريادة األعمال‬ ‫هي االستعداد لتحمل املخاطر‬ ‫وتطوير وتنظيم وإدارة مشروع‬ ‫تجاري يف السوق العاملية التنافسية التي تتطور‬ ‫باستمرار‪ .‬وروح االبتكار والطموح يف ريادة األعمال‬ ‫هما أمران ضروريان لهذه العملية‪ .‬ورغم أنه هنالك‬ ‫تعريفات عديدة إال أننا جميعا نعلم أن رواد األعمال‬ ‫هم رواد وقادة ومبتكرون ومخرتعون‪ .‬إنهم حاملون‬ ‫واألهم من ذلك أنهم منفذون‪ .‬ولكن ثمة سمة مميزة‬ ‫لرائد األعمال أال وهي القدرة عىل التكيف مع الفشل‪.‬‬ ‫تتحدث كونكت املشاريع الصغرية واملتوسطة مع‬ ‫رواد املشاريع الجدد يك نتعرف عىل حياتهم الحافلة‬ ‫باألحداث‪ ،‬كما أننا نتحدث مع الخباء الذين يخبوننا‬ ‫عن سلوكيات رواد األعمال يف املنطقة‪ ،‬ونحاول أن‬ ‫نحلل مفهوم ريادة األعمال لتشجيع الجيل الجديد‬ ‫عىل بدء ثورة جديدة يف مجال ريادة األعمال‪.‬‬ ‫استمتع الجمهور بالنقاش الذي نظمته واحة العلوم‬ ‫والتكنولوجيا يف قطر بمناسبة األسبوع العاملي لريادة‬ ‫األعمال والذي تحدث فيه رواد األعمال عن حكاياتهم‬ ‫التي حولوا فيها اليأس إىل نجاح‪ ،‬والتحديات التي‬ ‫واجهوها وصمودهم يف وجهها‪ ،‬واملثابرة التي‬ ‫جعلتهم يواصلون مسريتهم حتى يف مواجهة الفشل‪.‬‬ ‫فقد قيل لدانيال غوميز البالغ من العمر ‪23‬‬ ‫عاما‪ ،‬الحائز عىل جائزة مبتكر العام من معهد‬ ‫ماساتشوستس للتكنولوجيا للعام ‪ ،2013‬واملؤسس‬ ‫املشارك لشركة سولنب‪ ،‬وهي إحدى أبرز شركات‬ ‫إنتاج وقود الديزل الحيوي يف املكسيك‪ ،‬إنه عليه أن‬ ‫يبحث خارج املكسيك عندما أصر عىل أن التكنولوجيا‬ ‫التي يحتاجها يمكن تطويرها يف بلده‪ .‬واليوم‪،‬‬ ‫يتم إنتاج أكرث من ‪ ٪ 80‬من وقود الديزل الحيوي‬ ‫يف املكسيك باستخدام التكنولوجيات املحلية التي‬ ‫طورتها شركة سولنب‪.‬‬ ‫ولطاملا تميز غوميز باالستقاللية أو حتى بالتحدي‬ ‫حيث كان دائما يفعل عكس ما يطلب منه والداه‬ ‫كما أن مهاراته الريادية كانت واضحة عنده من سن‬ ‫مبكرة عندما بدأ يف سن الثامنة ببيع املكسرات التي‬ ‫يجمعها من الفناء الخلفي ملنزله‪ .‬ولم يقم ببيع‬ ‫املكسرات فحسب وإنما كلف أيضا شقيقه األصغر‬ ‫بالبيع‪ .‬وقد "أفلس عدة مرات"‪ ،‬ولم يكن يعرف كيف‬ ‫يضع خطة عمل‪ ،‬كما أنه فشل كثريا لدرجة أنه لم‬ ‫يعد يستطيع أن يحيص عدد مرات فشله‪ ،‬لكنه بقي‬ ‫مصرا عىل االستمرار ألن كلمة الفشل غري موجودة‬ ‫يف قاموسه‪.‬‬ ‫وعن ذلك يقول‪" :‬بالنسبة لرائد األعمال فإن كلمة 'ال'‬ ‫تعني 'ربما' يف حني أن 'ربما' تعني 'نعم'"‪ .‬ومن هذا‬ ‫املنطلق فإن كلمتي "ال" و"الفشل" غري موجودتني يف‬ ‫مفردات غوميز‪.‬‬ ‫املشاريع االجتماعية‬ ‫تمكن رائد األعمال االجتماعية‪ ،‬ايفانز موشيكا‬ ‫وادونغو‪ ،‬املؤسس واملدير التنفيذي لشركة "تنمية‬ ‫مستدامة للجميع–إفريقيا"‪ ،‬من تحويل عمل تجاري‬ ‫بقيمة ‪ 182‬رياال (‪ 50‬دوالرا) قائم عىل تصنيع مصابيح‬ ‫شمسية بسيطة إىل مشروع بقيمة ‪ 3.64‬مليون ريال‬ ‫(مليون دوالر) دون أي تمويل خارجي‪.‬‬

‫وشرح اعتزامه تطوير حلول مبتكرة لألشخاص‬ ‫الذين يعيشون يف فقر مدقع قائال‪" :‬إن البساطة هي‬ ‫املفتاح"‪.‬‬ ‫وعندما كان وادونغو يف سن ‪ 19‬أظهر قدراته القيادية‬ ‫املبتكرة من خالل تصميمه لفانوس بسيط يعمل‬ ‫بالطاقة الشمسية باستخدام مواد معاد تدويرها‬ ‫يف الغالب‪ .‬وقد أنتج من خالل برنامجه "استخدم‬ ‫الطاقة الشمسية وأنقذ األرواح" اآلالف من املصابيح‬ ‫الشمسية التي و ّزعها عىل املنازل الريفية يف كينيا‬ ‫ومالوي‪ ،‬كما أنه يساعد النساء عىل البدء بمشاريع‬ ‫مدرة للدخل من األموال التي يتم توفريها من خالل‬ ‫التقليل من كمية الكريوسني املستخدم‪ .‬ويساعد‬ ‫البنامج أيضا األطفال يف املجتمعات الرعوية يف‬ ‫الحصول عىل التعليم من خالل حضور فصول ليلية‬ ‫مضاءة بالفوانيس الشمسية‪.‬‬ ‫يقول وادونغو‪" :‬لقد كان همي الشاغل تلبية‬ ‫االحتياجات الفورية للمجتمعات من خالل تصاميم‬ ‫مخصصة لتلبية احتياجات املجتمع"‪.‬‬

‫"من خالل توفري التسهيالت‬ ‫املناسبة‪ ،‬والقوانني املواتية‪ ،‬وبرامج‬ ‫التدريب املتطورة‪ ،‬واملنتديات‬ ‫الرائدة‪ ،‬تلتزم واحة العلوم‬ ‫والتكنولوجيا يف قطر بمساعدة‬ ‫رواد املشاريع التكنولوجية يف قطر‬ ‫لتحويل رؤاهم إىل واقع"‬ ‫حمد الكواري‬

‫املدير العام لواحة العلوم والتكنولوجيا يف قطر‬

‫وقد انخرط وادونغو مع مجتمعه لفهم احتياجاته‪،‬‬ ‫ونتيجة لهذا االنخراط خرج بفكرة املصباح الشميس‪،‬‬ ‫وذلك باستخدام مهارات الشباب يف مجتمعه الذين‬ ‫لم يتلقوا الكثري من التعليم الرسمي‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫أردت أن أشركهم يف عملية الحل‬ ‫ومىض قائال‪" :‬لقد‬ ‫ألنهم كانوا أفقر من أن يواصلوا دراستهم‪ .‬وبالتايل‬ ‫كان ينبغي أن يكون من السهل أن يكرروا الحل الذي‬ ‫صممته‪ .‬كما أن نموذج التوزيع كان أيضا مبتكرا‬ ‫وسهل املتابعة"‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫وتعتب قصة وادونغو من القصص التي يحتاجها‬ ‫حقا العالم النامي ورواد األعمال الذين يهمهم‬ ‫تلبية احتياجات مجتمعهم أكرث من الفائدة الناتجة‬ ‫عن أعمالهم‪ ،‬والشركات املبتدئة التي يهمها تحقيق‬ ‫الصالح العام أكرث من تحقيق مكاسب فردية‪ .‬ورغم‬ ‫أنه من الصعب أن نجد رواد أعمال اجتماعية مثل‬ ‫وادونغو إال أنه يمكن االستلهام من روح املبادرة التي‬ ‫يتمتع بها ونموذج األعمال الذي طوره‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫ريـــــــــادة األعمــــال‬

‫ريادة األعمال‬

‫ليست مجرد‬

‫أفكـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــار‬

‫يقول البعض إن ريادة األعمال هي نتيجة للحاجة وإن الشغف‬ ‫هو محرك الحاجة‪ .‬وبحسب ع ّراب دراسات ريادة األعمال‬ ‫يف كلية إدارة األعمال بجامعة هارفارد‪ ،‬البوفيسور هوارد‬ ‫ستيفنسون‪ ،‬فإن ريادة األعمال هي السعي وراء الفرص التي‬ ‫تتخطى املوارد املتحكم بها‪.‬‬ ‫بقلم سيندو ناير‬

‫‪30‬‬


‫أفضل"‪ .‬وعىل عكس دول أوروبا والشرق األوسط‪،‬‬ ‫فإن الناس يف الواليات املتحدة األمريكية يعرفون‬ ‫أنهم لوحدهم وأن الوالية أو الحكومة لن تقدم لهم‬ ‫شيئا‪ ،‬مما يجعلهم أكرث اعتمادا عىل الذات واالنفتاح‬ ‫عىل االنطالق بدون توقع أية مساعدة من اآلخرين‪.‬‬ ‫والعنصر اآلخر هو كيف يمكن لألفراد أن يتقبلوا‬ ‫الفشل‪ .‬ففي الواليات املتحدة‪ ،‬يتم النظر إىل الفشل‬ ‫بشكل إيجابي‪ ،‬بينما يف أوروبا والشرق األوسط يُعتب‬ ‫عارا إذ يقول سانتوس‪" :‬أقول لطالبي إن الفشل أمر‬ ‫ال مفر منه‪ ،‬لكن عىل املرء أن يحاول أن يفشل بطريقة‬ ‫ذكية من خالل تعلم شيئا جديدا‪ .‬وينبغي أيضا‬ ‫التقليل أو الحد من تكاليف الفشل من خالل عدم‬ ‫استخدام موارد كثرية جدا بحيث ال توقف األعمال‬ ‫يف حال الفشل‪ .‬وبعبارة أخرى‪ ،‬قم بإدارة فشلك"‪.‬‬ ‫وينبغي للنظرة السلبية للفشل أن تتغري‪ ،‬فالعار‬ ‫الحقيقي للفشل هو بعدم املحاولة وليس محاولة‬ ‫بناء يشء ما واإلخفاق يف ذلك‪.‬‬ ‫ويتحدث سانتوس عن ثالثة أنواع من ريادة األعمال‬ ‫هي‪ :‬رواد أعمال أسلوب الحياة الذين يتمتعون‬ ‫بخبة معينة ويؤسسون شركاتهم الخاصة بهم لبيع‬ ‫خباتهم‪ ،‬وريادة أعمال الحاجة وهي عدم وجود‬ ‫فرص العمل حيث يكون الحل الوحيد هو تقديم‬ ‫يشء ما‪ ،‬وريادة أعمال النمو وهي أكرث انتشارا يف‬ ‫وادي السيليكون وتتمحور حول فكرة تحويل العالم‬ ‫بحيث يصبح الوادي الرائد يف السوق‪.‬‬ ‫ويقول سانتوس‪" :‬هنا (يف املنطقة وقطر عىل وجه‬ ‫الخصوص) ليس هنالك حاجة لنموذج ريادة أعمال‬ ‫الحاجة بينما قد تكون هنالك ريادة أعمال نمط‬ ‫الحياة‪ .‬وما يتعني علينا القيام به هو غرس األدوات‬ ‫الالزمة لتغذية طموحات رائد أعمال النمو‪ .‬فبمجرد‬ ‫فهم املرء الحتياجات السوق والتحول إىل رائد‬ ‫متخصص فيه فإن الفرص التي تتيحها السوق تكون‬ ‫فريدة من نوعها"‪.‬‬ ‫ومن األمثلة عىل الدول التي لديها محفزات اقتصادية‬ ‫عالية كقطر لكنها (عىل عكس قطر) قد عملت يف‬ ‫مجال ريادة أعمال النمو‪ :‬إسرائيل ولبنان‪ .‬وعن ذلك‬ ‫يقول سانتوس‪" :‬إن لبنان هو مثال مثري لالهتمام‪.‬‬ ‫فإذا ُطلب مني تحديد بلد ما يتمتع بروح ريادة أعمال‬ ‫قوية فإنني سأذكر اسم لبنان عىل الفور‪ .‬فالشعب‬ ‫اللبناين استباقي ومرن ومنفتح للغاية عىل التغري‪.‬‬ ‫ومن شأن العيش يف بلد منفتح عىل التطورات‬ ‫الجديدة أن يجعل الناس يتمتعون أكرث بروح‬ ‫املبادرة"‪.‬‬ ‫قطر ال تضاهى‬ ‫لكن هوبيسكا يقول‪" :‬إنه ال يوجد بلد مثل قطر‪،‬‬ ‫مضيفا‪" :‬إن قطر بلد فريد من نوعه‪ .‬فهو يتسم بكثافة‬ ‫سكان صغرية للغاية‪ ،‬وحوايل ثالثة أرباع سكانه من‬ ‫العمالة‪ ،‬وهو مزدهر للغاية‪ ،‬لذا من الصعب مقارنة‬ ‫قطر مع أي بلد آخر‪ .‬ففي لبنان هنالك املزيد من‬ ‫الفرص أمام رواد األعمال ألن الحكومة ال تستطيع‬ ‫أن ترعى جميع سكانها وبالتايل فإنها ترتك سكانها‬

‫"قطر بلد فريد من نوعه‬ ‫ومزدهر‪،‬يتسم بكثافة سكان‬ ‫صغرية للغاية‪ ،‬وحوايل ثالثة أرباع‬ ‫سكانه من العمالة‪ ،‬لذا من الصعب‬ ‫مقارنة قطر مع أي بلد آخر"‬

‫يعقوب هوبسيكا‬

‫الشريك يف التدقيق واالستشارات يف ‪KPMG‬‬

‫املتعلمني تعليما عاليا يتدبرون أمورهم بأنفسهم"‪.‬‬ ‫ويضيف سانتوس أن تفرد قطر يرتافق مع نقاط القوة‬ ‫ونقاط ضعف ويقول‪" :‬يجب أن يكون الرتكيز عىل‬ ‫الكيفية التي يمكن من خاللها تحويل نقاط الضعف‬ ‫إىل مزايا إذ يمكن تنفيذ فكرة جديدة‪ ،‬أو يمكن تكرار‬ ‫فكرة يف املنطقة‪ ،‬واالحتماالت غري نهائية‪ ،‬وإذا كان‬ ‫من املمكن تحفيز نسبة صغرية من السكان فسوف‬ ‫تتكاثر املشاريع الثورية بدون حد"‪.‬‬ ‫الرتكيز يف واحة العلوم والتكنولوجيا‬ ‫يحتل تثقيف الشباب القطري حول االبتكار يف العلوم‬ ‫والتكنولوجيا مكانة بارزة يف تحول قطر إىل اقتصاد‬ ‫قائم عىل املعرفة‪.‬‬ ‫ويقول حمد الكواري‪ ،‬املدير العام لواحة العلوم‬ ‫والتكنولوجيا يف قطر‪" :‬تشكل وترية النمو االقتصادي‬ ‫والتنمية يف قطر فرصة عظيمة وتحديات معقدة أمام‬ ‫القاعدة املتنامية لرواد املشاريع هنا الذين يركزون عىل‬ ‫التكنولوجيا"‪ .‬وأضاف‪" :‬من خالل توفري التسهيالت‬ ‫املناسبة‪ ،‬والقوانني املواتية‪ ،‬وبرامج التدريب املتطورة‪،‬‬ ‫واملنتديات الرائدة‪ ،‬تلتزم واحة العلوم والتكنولوجيا‬ ‫يف قطر بمساعدة رواد املشاريع التكنولوجية يف قطر‬ ‫لتحويل رؤاهم إىل واقع"‪.‬‬

‫ُ‬ ‫أردت أن أشركهم يف عملية‬ ‫"لقد‬ ‫الحل ألنهم كانوا أفقر من أن يواصلوا‬ ‫دراستهم‪ .‬وبالتايل كان ينبغي أن يكون‬ ‫من السهل تكرار الحل الذي صممته‪.‬‬ ‫كما أن نموذج التوزيع كان مبتكرا وسهل‬ ‫املتابعة"‬ ‫موشيكا وادونغو‬

‫املؤسس واملدير التنفيذي لشركة "التنمية املستدامة‬ ‫للجميع – إفريقيا"‬

‫| العدد الثاين‬


‫ريـــــــــادة األعمــــال‬

‫"ال يوجد بلد يمكن أن يزدهر عىل‬ ‫قطاع واحد‪ ،‬وإنما يحتاج إىل التنويع‬ ‫واستخدام عائدات تلك الصناعة‬ ‫الناجحة لتحقيق هذا التنويع‪ ،‬وهذا‬ ‫هو السبب الذي يحتم حصول رواد‬ ‫األعمال عىل أعمال جديدة"‬

‫البوفيسور فيليب سانتوس‬

‫أستاذ مشارك يف كلية إنسياد إلدارة األعمال‬

‫إمكانية إنشاء املبتكرين‬ ‫إن رائدة األعمال املرتكزة عىل البحوث عائشة شودري‬ ‫هي أحد مؤسيس شركة ويندميل للتكنولوجيات‬ ‫الصحية املحدودة‪ ،‬وهي شركة مبتدئة البتكارات‬ ‫الرعاية الصحية مقرها يف نيودلهي بالهند‪ .‬وقد‬ ‫حصلت عائشة عىل درجة الدكتوراه يف الهندسة‬ ‫الطبية الحيوية من جامعة ‪ IIT‬بومباي حيث طورت‬ ‫أجهزة الستشعار الجلوكوز يتم زرعها يف مرىض‬ ‫السكر‪ ،‬وفازت بجائزة غارغي فيشوين عن أفضل‬ ‫أطروحة دكتوراه‪ .‬وبعد حصولها عىل الدكتوراه‪،‬‬ ‫انضمت شودري إىل برنامج زمالة التصميم‬ ‫البيولوجي يف جامعة ستانفورد الهند‪ .‬وبعد تخرجها‬ ‫من البنامج‪ ،‬شاركت يف تأسيس شركة ويندميل‬ ‫للتكنولوجيات الصحية املحدودة‪ ،‬وهي ترى أنه ليس‬ ‫من الضروري أن تأيت موهبة اإلبداع من الفطرة وإنما‬ ‫يمكن أن يتم تطويرها‪.‬‬ ‫عاملية جوهر ريادة األعمال‬ ‫رغم أن األوضاع يف قطر تختلف عن تلك املوجودة‬ ‫يف جميع أنحاء العالم‪ ،‬إال أن روح املبادرة التي‬ ‫تميز رائد األعمال تبقى هي نفسها‪ .‬ويرى الدكتور‬ ‫فيليب سانتوس‪ ،‬وهو أستاذ مشارك يف مادة ريادة‬ ‫األعمال يف إنسياد‪ ،‬أن القوانني واحتياجات السوق‬

‫"بالنسبة لرائد األعمال فإن كلمة‬ ‫'ال' تعني 'ربما' يف حني أن 'ربما'‬ ‫تعني 'نعم'"‬ ‫دانيال غوميز‬

‫الحائز عىل جائزة مبتكر العام من معهد‬

‫ماساتشوستس للتكنولوجيا للعام ‪2013‬‬

‫‪32‬‬

‫قد تكون مختلفة يف جميع أنحاء العالم لكن جوهر‬ ‫ريادة األعمال هو يشء عاملي‪ .‬فعقلية ريادة األعمال‬ ‫ال تتعلق بالشخصية أو األفكار وإنما بالسلوكيات‬ ‫واإلجراءات الرامية لتحقيق تلك األفكار‪ .‬وأضاف‬ ‫سانتوس‪" :‬إنها ال تتعلق باألفكار وحدها وإنما بكيفية‬ ‫تنفيذها"‪.‬‬ ‫وأكد أن رواد األعمال هم أشخاص يركزون عىل‬ ‫العمل ولديهم رؤية يف الحياة تقودها الحاجة‪ .‬فرواد‬ ‫األعمال بحاجة إىل وسيلة للتعبري عن أنفسهم من‬ ‫خالل بناء يشء أو حل جديد مللء الفجوة أو ردم‬ ‫الحواجز‪ .‬وريادة األعمال ليست مجرد وسيلة لكسب‬ ‫املال وإنما هي طريقة لتمكني الناس‪ ،‬صغارا وكبارا‪،‬‬ ‫من تغيري مجتمعاتهم املحلية من خالل بناء يشء‬ ‫جديد كوسيلة للتعبري عن أنفسهم‪.‬‬ ‫وما تفتقر إليه املنطقة‪ ،‬وعىل وجه التحديد الدوحة‪،‬‬ ‫ليس األفكار وإنما الدافع إذ يقول سانتوس‪" :‬ال‬ ‫يوجد بلد يمكن أن يزدهر عىل قطاع واحد وإنما‬ ‫يحتاج إىل التنويع واستخدام عائدات تلك الصناعة‬ ‫الناجحة لتحقيق هذا التنويع‪ ،‬وهذا هو السبب الذي‬ ‫يجعل من الضروري لرواد األعمال أن يجدوا أعماال‬ ‫جديدة"‪.‬‬ ‫لكن ينبغي أال نقلل من أهمية وجود خطة عمل‬ ‫للميض قدما‪ .‬لذا فقد حثت واحة العلوم والتكنولوجيا‬ ‫رواد األعمال عىل النظر يف تقييم احتياجات العمالء‬ ‫عاجال وليس آجال‪ .‬وقد شجع معظم املتحدثني رواد‬ ‫األعمال عىل البدء ببناء النماذج األولية‪ ،‬واالستفادة‬ ‫من املعارف واملوارد املتاحة للميض قدما‪ .‬ويقول‬ ‫غوميز‪" :‬ال تكفي املعرفة بحد ذاتها وإنما ينبغي‬ ‫وضعها موضع التنفيذ‪ .‬فالعقل هو ذلك اليشء الذي‬ ‫يساعد املرء عىل اتخاذ قراراته بطريقة أكرث حكمة‪،‬‬ ‫وهو ما ينبغي أن يتطلع إليه رواد األعمال"‪.‬‬ ‫ويؤيد سانتوس هذا الرأي قائال إن االحتياجات‬ ‫الحقيقية للعميل‪ ،‬والتفاعالت املهنية‪ ،‬واحرتام ثقة‬ ‫العمالء‪ ،‬ووجود عالقات جيدة مع العمالء‪ ،‬كل‬ ‫ذلك هو يشء مهم لرواد األعمال‪ .‬وأما التمويل‪،‬‬ ‫وحتى خطط األعمال‪ ،‬فهي تأيت يف وقت الحق‬ ‫بعد ذلك بكثري‪ ،‬واليشء األكرث حيوية هو‪" :‬فهم‬ ‫االحتياجات الحقيقية للعميل ومن ثم اكتساب‬ ‫ثقته بتلبية احتياجاته وأما األمور املالية‪ ،‬وتحليل‬ ‫التكاليف‪ ،‬ومتطلبات العمالة‪ ،‬فجميعها تأيت الحقا‬ ‫أثناء تأسيس الشركة"‪ ،‬كما يقول‪.‬‬ ‫ويرى سانتوس أيضا أنه بدال من البحث عن املوارد يف‬ ‫الخارج يف املراحل األوىل‪ ،‬من األفضل أن يتم البدء‬ ‫بتجميع املوارد من مصادر معروفة إىل أن يتم التأكد‬ ‫تماما من الخطة التي سيتم تنفيذها‪.‬‬ ‫ثقافة ريادة األعمال‬ ‫إن املستوى العام لريادة األعمال يف الواليات املتحدة‬ ‫مرتفع جدا وهذا ما ينعكس عىل قصص النجاح‬ ‫الكبري لريادة األعمال يف األمريكتني‪ .‬ويرى سانتوس أن‬ ‫هنالك شهية لريادة األعمال يف الواليات املتحدة وهو‬ ‫أمر ثقايف تقريبا ألن البالد هي دولة هجرة‪ ،‬واملهاجرون‬ ‫يأتون إليها بحثا عن حياة أفضل‪ .‬واستطرد قائال‪:‬‬ ‫"إن ريادة األعمال هي السعي لتحقيق رؤية لحياة‬


‫"إن النقر عىل الزر‬ ‫عىل تطبيق هاتفك‬ ‫الذيك لطلب مجيء‬ ‫سيارة أجرة إىل مكان‬ ‫وجودك هو تجربة‬ ‫رائعة‪ ،‬ومريحة‬ ‫وسهلة االستخدام"‬

‫إال أنه يتلقى التوجيه من فروع الشرك�� يف العديد من‬ ‫املدن مثل لندن وباريس ونيويورك والتي تعمل هناك‬ ‫منذ أكرث من سنتني‪ .‬وعن ذلك يقول‪" :‬نحن شركة‬ ‫عاملية تعمل يف أكرث من ‪ 70‬مدينة يف مختلف أنحاء‬ ‫العالم‪ ،‬وقد قامت أوبر بنقل املعرفة من مدينة إىل‬ ‫أخرى"‪ .‬وبفضل ما تتميز به الشركة من نموذج أعمال‬ ‫َ‬ ‫ومختب وناضج فإن كل ما عليها‬ ‫محددة جيدا ومجرَّب‬ ‫القيام به هو العثور عىل الشركاء املناسبني‪ ،‬وهم يف‬ ‫هذه الحالة شركة ليموزين‪ .‬وأوضح أبو خاطر كيفية‬ ‫عمل الشركة قائال‪" :‬إن السائقني ليسوا موظفني لدينا‬ ‫وال يعملون لدى أوبر وإنما هم شركاؤنا الذين يقدمون‬ ‫الخدمة للعميل يف حني أن أوبر توفر التكنولوجيا‬ ‫للمساعدة يف وصولهم إىل جمهور أوسع يف املدينة‪.‬‬ ‫وبهذه الطريقة فإن شركاءنا يدفعون لنا رسوم‬ ‫استخدامهم لتلك التكنولوجيا‪ .‬فنحن نزود السائقني‬ ‫باألجهزة ونوفر لهم االتصال مع البيانات من أجل‬ ‫االرتباط مع نظام أوبر"‪ .‬وأحجم أبو خاطر عن الكشف‬ ‫عن أية أرقام ألن الشركة ما تزال يف بدايتها هنا إال أنه‬ ‫ّ‬ ‫أكد أن املهم ليس عدد السيارات املوجودة عىل الطريق‬ ‫وإنما سرعة حصول العميل عىل السيارة عندما يكون‬ ‫بحاجة إليها‪ ،‬مضيفا‪" :‬هدفنا هو املوثوقية‪ .‬فإذا كانت‬ ‫لدينا ‪ 500‬سيارة يف الشارع لكنها ال تعمل إال بعد‬ ‫الساعة السادسة مساء فإنها تكون ليست بخدمة‬ ‫موثوق بها‪ ،‬لكن إذا كانت لدينا ‪ 50‬سيارة فقط وكنا‬ ‫نستطيع ضمان خدمة العمالء طوال ‪ 24‬ساعة فإن‬ ‫هذه الـ ‪ 50‬سيارة تكون أكرث موثوقية من الـ ‪ 500‬سيارة"‪.‬‬ ‫فاملوضوع كله يتعلق بجعل النظام فعاال لكل من‬ ‫السائق والراكب‪ .‬ومن األمثلة عىل ذلك أن أوبر ال تقبل‬ ‫الحجز املسبق لسيارات األجرة‪ .‬ومىض قائال‪" :‬إن توفري‬ ‫سيارات األجرة بصورة مسبقة هو أمر غري فعال كثريا‬ ‫بالنسبة للسائقني‪ .‬ففي العديد من الحاالت‪ ،‬عندما‬ ‫يتم حجز السائق مسبقا يف الساعة السابعة صباحا‬ ‫مثال فإن عىل السائق أن يصل إىل مكان وجود العميل‬ ‫يف الساعة ‪ 6:30‬صباحا واالنتظار‪ .‬ويف كثري من الحاالت‬

‫ال ينطلق العميل قبل الساعة ‪ 07:10‬أو ‪ .07:15‬ومن‬ ‫الواضح أن السائقني يعرفون أن الحجوزات املسبقة‬ ‫تتسم بعدم الكفاءة لذا فإنهم دائما يتقاضون من‬ ‫العمالء رسوما أعىل مقابل وقت االنتظار املحتمل‪،‬‬ ‫وهذا بالضبط ما يفعله منافسونا‪ .‬لنتخيل مثال الحالة‬ ‫التي ال يطلب فيها العميل سيارة‪ ،‬إال عندما يحتاجها‬ ‫فعال‪ .‬عندئذ يمكن للسائق أن يصل للعميل يف غضون‬ ‫خمس دقائق بصورة موثوقة بحيث ينطلق العميل‬ ‫عىل الفور‪ .‬وبهذه الطريقة نتخلص من عدم الكفاءة‬ ‫التي يتسم بها الحجز املسبق نظرا لكون وقت االنتظار‬ ‫قليال جدا بالنسبة للسائق‪ ،‬كما أن العميل يدفع أجرة‬ ‫رخيصة ألنه ليست هنالك حاجة لتعويض السائق عن‬ ‫فرتة انتظاره‪ .‬وهذه الكفاءة هي السبب الذي يجعل‬ ‫عشرات اآلالف من السائقني يعملون كشركاء ألوبر‬ ‫يف جميع أنحاء العالم كما أنها السبب الذي يجعل‬ ‫املاليني من العمالء يعتمدون عىل أوبر للتنقل يف‬ ‫مدنهم"‪ .‬ومن الواضح أن أوبر ما تزال تحاول إيجاد‬ ‫حلول ملكامن الخلل يف الدوحة التي تختلف فيها‬ ‫أوقات االنتظار اختالفا كبريا للغاية من منطقة ألخرى‪،‬‬ ‫كما أن سيارات األجرة تكون فيها غري متوفرة عىل‬ ‫اإلطالق‪ ،‬مما يجعل الحجز يف اللحظة األخرية اقرتاحا‬ ‫محفوفا باملخاطر‪ .‬غري أن أوبر قد تفاجأت من سرعة‬ ‫اعتماد خدمتها يف املدينة‪ .‬يقول أبو خاطر‪" :‬يكمن‬ ‫التحدي الذي يواجهنا يف ضمان أن يواكب نمونا نمو‬ ‫الدوحة‪ .‬فعندما أطلقنا خدمتنا بصورة جزئية يف يوم‬ ‫قطر الوطني لم نكن نتصور أن أوبر الدوحة ستنمو‬ ‫بهذه السرعة فقد القت خدمتنا قبوال أفضل من ما‬ ‫كنا نتوقعه‪ .‬وقد كنا نعرف أن الدوحة ستتقبل أوبر‬ ‫وهذا هو السبب الذي جعلنا نأيت هنا كجزء من خطة‬ ‫أوبر طويلة األمد إذ يتميز سكان الدوحة بارتباطهم‬ ‫الوثيق للغاية مع بقية العالم‪ ،‬لذا فقد رحب الكثري‬ ‫من الناس بحماس بإطالقنا ألنهم يعرفون أوبر وقد‬ ‫أحبوها واعتادوا عليها‪ ،‬وخصوصا أولئك املطلعني عىل‬ ‫أمريكا الشمالية وأوروبا وأسرتاليا"‪.‬‬ ‫| العدد الثاين‬


‫ابتكارات‬ ‫فنيــــــة‬

‫طلب سيارة األجرة‬ ‫بنقرة عىل شاشة الهاتف‬

‫نتحدث إىل فريق أوبر الدوحة الذي يجلب معه إىل الدوحة تطبيقا ناجحا للهاتف الجوال لطلب‬ ‫سيارات األجرة‪.‬‬

‫الدوحة‬

‫ليست املدينة املناسبة ملن ال‬ ‫يملك سيارة‪ .‬فوسائل النقل‬ ‫العام غري متوفرة‪ ،‬وسيارات‬ ‫األجرة غري متوفرة يف معظم األحيان‪ ،‬كما أن هنالك‬ ‫الكثري من السيارات الخاصة التي تعمل كسيارات‬ ‫أجرة غري مرخصة وتبتز الناس‪ .‬لذا‪ ،‬إذا كنت مقيما‬ ‫يف الدوحة وليس لديك سيارة‪ ،‬أو كنت تزور أقاربك‬ ‫يف الدوحة لفرتة طويلة‪ ،‬فإنك ستعاين األمرّين أثناء‬ ‫تنقالتك‪ .‬ومن هذا املنطلق فإن إطالق التطبيق "أوبر"‬ ‫يفرّج الهم عن الكثريين‪.‬‬ ‫فبعد شهر عىل اإلطالق غري الرسمي للتطبيق يف‬ ‫ديسمب من العام املايض‪ ،‬بدأ التطبيق سريعا باالنتشار‬ ‫بني الناس حتى يناير من هذا العام الذي قام فيه فريق‬ ‫التطبيق بإطالقه رسميا‪ .‬وقد كان حفل إطالق التطبيق‬ ‫دافئا وحميما بعكس املؤتمرات الصحافية االعتيادية‬ ‫الجادة‪ ،‬وهذا ما يشري إىل اتباع الشركة لنهج جديد‬ ‫يف إنجاز األمور‪.‬‬ ‫ويقول أمجد أبو خاطر‪ ،‬العضو املنتدب لشركة أوبر‬ ‫الدوحة‪ ،‬إن للشركة وجودا يف أكرث من ‪ 26‬بلدا‪ ،‬وما‬ ‫‪34‬‬

‫اجتذبها إىل الدوحة هو تقبّل العالم للتكنولوجيات‬ ‫الجديدة‪ .‬وأضاف‪" :‬غني عن القول إن الدوحة قد‬ ‫أصبحت العبا دوليا عىل الساحة العاملية من خالل‬ ‫شركاتها الناجحة مثل الخطوط الجوية القطرية‪،‬‬ ‫ومؤسسة قطر‪ ،‬وقطر القابضة‪ ،‬و‪ .Ooredoo‬وقد‬ ‫كان اتخاذ قرار املجيء إىل الدوحة سهال جدا بفضل‬ ‫ما تتمتع به البالد من نمو ومزيج صحي من العمالة‬ ‫الوافدة العاملية والقطريني"‪.‬‬ ‫والدوحة ليست جاهزة فحسب لشركة أوبر وإنما قد‬ ‫طالبتها أيضا بالحصول عىل أحد أفضل خدماتها أال‬ ‫وهي أوبر بالك إذ يقول‪" :‬نريد أن يجرب أكب عدد من‬ ‫الناس يف الدوحة خدماتنا ليعرفوا السبب الذي جعل‬ ‫أوبر تالقي رواجا كبريا يف أمريكا‪ .‬فعمالؤنا الحاليون‬ ‫يف الدوحة يحبون منتجنا أوبر بالك الذي يقدم سيارة‬ ‫مرسيدس من الفئة إس‪ ،‬وبي إم دبليو‪ ،‬وأودي إيه‬ ‫‪ .6‬وقد أطلقنا الخدمات ‪UberLUX، UberSUV،‬‬ ‫‪ UberX‬يف مدن أخرى ونحن بحاجة لتقييم ما الذي‬ ‫يناسب سوق الدوحة"‪.‬‬ ‫وعىل الرغم من أن فريق الشركة يف الدوحة صغري‪،‬‬


‫"نحن نضفي‬ ‫الشخصية عىل‬ ‫العالمات التجارية‬ ‫بحيث يصبح لها حياة‬ ‫خاصة بها وبعد ذلك‬ ‫تتغري وتتحور وفقا‬ ‫لكيفية استخدامها"‬

‫توصيل الطرود فهي تقول إن عملها هو توفري راحة‬ ‫البال‪.‬‬ ‫لذا أنت بحاجة ملعرفة ما الذي تقدمه‪ .‬فما تقدمه‬ ‫ليس املنتج فهو يشء ثانوي‪ .‬إن ما تقدمه هو حلمك‪،‬‬ ‫ورؤيتك‪ ،‬وهدفك‪.‬‬ ‫وهذا االبتعاد عن الوظيفة نحو التجربة هو كل يشء‪.‬‬ ‫ففي هذا العالم الذي ُتبَث علينا فيه آالف الرسائل‬ ‫اإلعالنية كل يوم‪ ،‬والذي يكاد الخيار املنطقي فيه‬ ‫يكون مستحيال‪ ،‬تمثل العالمات التجارية الشفافية‪،‬‬ ‫واألصالة‪ ،‬والطمأنينة‪ ،‬واالتساق‪ ،‬واملكانة‪ ،‬والشعور‬ ‫باالنتماء – أي كل ما يتيح للبشر التعريف عن أنفسهم‪.‬‬ ‫وقد أصبح امتالك وإنشاء العالمات التجارية ملحاولة‬ ‫تفسري وفك رموز العالم من حولنا‪.‬‬ ‫وعىل عالمتك التجارية أن تمثل شيئا حقيقيا‪ ،‬وأصيال‪،‬‬ ‫وذا مغزى‪ ،‬وال ينىس‪ ،‬يتم تقديمه من خالل االنخراط‬ ‫وبطريقة خالقة‪ .‬وهذا أحد األسباب التي تجعل‬ ‫التصميم أمرا حاسما يف إنشاء العالمات التجارية‪.‬‬ ‫ومن شأن تطوير العالمة التجارية القوية أن يزيد من‬ ‫قوة األعمال إذ تبلغ قيمة العالمة التجارية كوكاكوال‬ ‫‪ 261.57‬مليار ريال (‪ 71.86‬مليار دوالر) (املصدر‪:‬‬ ‫إنرتبراند)‬ ‫وملا كان إنشاء العالمات التجارية يتمحور حول إنشاء‬ ‫الثقة واستدامتها‪ ،‬فهذا يعني الوفاء بالوعود‪ .‬وأفضل‬ ‫العالمات التجارية وأكرثها نجاحا هي العالمات‬ ‫املتماسكة كليا‪ .‬وينبغي لكل جانب من جوانب هوية‬ ‫هذه العالمات أن يعزز كل يشء آخر‪ ،‬وأن يزيد من‬ ‫الشعور باملوثوقية واملصداقية والثقة يف أذهان عمالئها‪.‬‬ ‫لكن يجب أن يكون لديك منتج جيد لبناء عالمة تجارية‬ ‫كبرية‪.‬‬ ‫ومع صعود نجم اإلنرتنت ووسائل اإلعالم االجتماعية‪،‬‬ ‫باتت العالمات التجارية صلة وصل "روحية" وثقافية‬ ‫يف عاملنا املعاصر‪ .‬فهي تبني كيف نتعرف عىل "قبائلنا"‬ ‫واألهم من ذلك‪ ،‬كيف نظهر احتياجاتنا وتطلعاتنا‬ ‫ورغباتنا‪.‬‬ ‫إن العالمات التجارية األكرث نجاحا يف العالم هي‬ ‫التي تنتمي إىل العمالء‪ ،‬وليس للشركات املصنعة أو‬

‫أنطوين رايمان‬ ‫العضو املنتدب‪ ،‬شركة غرو‬ ‫املسوقني‪ .‬فالعالمات التجارية تطور حياة وشخصية ‪Grow‬‬

‫خاصة بها تميل إىل أن تكون مختلفة تماما عما كانت‬ ‫عليه عندما تم تصميمها‪ .‬وعندما يشرتي العميل من‬ ‫هذه العالمة التجارية فإنه يقول‪" :‬إن هذه األداة أو‬ ‫الخدمة هي يف الواقع رائعة للغاية‪ .‬لذا ال مانع لدي‬ ‫من استخدامها إلبراز شخصيتي أمام قبيلتي"‪.‬‬ ‫والعالمات التجارية قوية للغاية ألنها تجمع بني‬ ‫كونها عملية وبني قربها من املشاعر (من خالل الوالء‬ ‫الذي يتخطى العقل واملنطق)‪ .‬لذا ليس هنالك صيغة‬ ‫محددة إلنشاء وإدارة العالمات التجارية‪.‬‬

‫والوصاية عىل العالمة التجارية هي عملية خالقة‬ ‫وعملية وبديهية وغري علمية (أي غري ملموسة)‪.‬‬ ‫فنحن نضفي الشخصية عىل العالمات التجارية بحيث‬ ‫يصبح لها حياة خاصة بها وبعد ذلك تتغري وتتحور‬ ‫وفقا لكيفية استخدامها‪.‬‬ ‫وتحتاج العالمات التجارية إىل أن تكون أكرث إبداعا‬ ‫وإىل أن تالمس املشاعر وأن تكون صدى للمستهلكني‬ ‫من خالل األفكار التي تعكس ما نحن عليه أو ما نريد‬ ‫ّ‬ ‫نعب من خالله عن شخصيتنا‪ .‬فنحن نستمتع‬ ‫أن‬ ‫بالعالمات التجارية التي تساعدنا عىل أن نقول شيئا‬ ‫عن أنفسنا ألننا نعرّف عن أنفسنا من خاللها‪.‬‬ ‫ويفهم املستهلكون اإلعالن بشكل جيد للغاية‪ ،‬لذا‬ ‫فهم منيعون ضد طرق التسويق التقليدية‪ .‬ونحن يف‬ ‫شركة غرو ‪ Grow‬نسمي ذلك‪ :‬االنتقال من "البث "‬ ‫الذي ينادي فيه اإلنسان عىل منتجه إىل " املرجعية"‬ ‫الذي نعطي فيه الناس فرصة تسويق ملنتجاتنا‪.‬‬ ‫فاملستهلكون يريدون املنتجات والخدمات املفيدة ذات‬ ‫الصلة‪ ،‬وهم يريدون الشركات التي تجعلهم يحسنون‬ ‫التصرف اجتماعيا بفعالية للمساهمة يف املجتمع ويف‬ ‫العالم الذي نعيش فيه‪.‬‬ ‫فالعالمات التجارية تمثل شيئا هو أكرث بكثري من املنتج‪.‬‬ ‫وهي تتعلق بوجهة نظر‪ ،‬ونظام القيم‪ ،‬والشعور‬ ‫بالهدف‪ ،‬والفلسفة التي تجعلها تعطي األمل والوعد‬ ‫وتبني الثقة‪.‬‬ ‫دعونا نرى إىل أين سيأخذنا كل هذا‪.‬‬

‫عن املؤلف‪ :‬أنطوين رايمان هو العضو املنتدب‬ ‫لشركة غرو ‪ ،Grow‬وهي شركة ناجحة‬ ‫وإبداعية‪ ،‬مقرها يف قطر‪ ،‬حائزة عىل جوائز‪،‬‬ ‫وتعمل يف مجال استشارات العالمات‬ ‫التجارية‪ .‬ونحن نرى أن العالم يحتاج إىل‬ ‫مزيد من السعادة‪ .‬ملزيد من املعلومات‬ ‫يرجى الدخول إىل ‪www.growqatar.‬‬ ‫‪ com‬أو إرسال رسالـ ـ ــة إلكرتوني ـ ـ ـ ـ ــة إلـ ـ ـ ـ ـ ــى‬ ‫‪anthony@growqatar.com‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫العالمـات التجارية‬

‫األعمال هي العالمة التجارية‬ ‫ينبغي عىل عالمتك التجارية أن ّ‬ ‫تعب عن يشء حقيقي‪ ،‬وأصيل‪ ،‬وذي معنى‪ ،‬وال ُينىس‪ ،‬يتم تقديمه‬

‫من خالل املشاركة بطريقة خالقة‪ .‬يحاول أنطوين رايمان أن يقارن بني تأسيس الشركات الصغرية‬ ‫وإنجاب طفل‪.‬‬

‫ال‬

‫يختلف تأسيس الشركات الصغرية‬ ‫كثريا عن إنجاب طفل‪ .‬حسنا‪ ،‬إنه‬ ‫يختلف بشكل كبري‪ ،‬لكن هنالك‬ ‫بعض أوجه التشابه‪ .‬تابع القراءة‬ ‫عزيزي القارئ ملعرفة املزيد من التفاصيل‪.‬‬ ‫بعد تسعة أشهر من التخطيط بصورة تفصيلية‬ ‫والتفكري العميق‪ ،‬تقوم بإطالق يشء يختلف عن‬ ‫جميع التوقعات لدرجة أننا لسنا مستعدين أو مهيأين‬ ‫للتعامل معه‪ .‬لكننا نبذل قصارى جهدنا وعادة ما‬ ‫ننجح يف ذلك من خالل االلتزام والتفاين‪ ،‬آملني بأنه‬ ‫إذا تمكنا من إعطاء هذا املخلوق الصغري ما يكفي من‬ ‫الحب والرعاية واالهتمام فإنه سيعيش بأحسن صحة‬ ‫وسيبقى عىل قيد الحياة وربما حتى سيكون سعيدا‬ ‫وناجحا‪.‬‬ ‫وبصفتك مالكا لشركة صغرية أنت تقوم بكل يشء‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫يحضر الشاي‪ ،‬وعامل الرتكيب‪ ،‬واملمرض‪،‬‬ ‫فأنت من‬ ‫واملستشار‪ ،‬واملحامي‪ ،‬واملحاسب‪ ،‬وكل يشء‪ .‬لذا فأنت‬ ‫دائما االنشغال وتركز عىل الجوانب العملية فقط‬ ‫لكنك ال تقوم بإنشاء رؤية لعالمتك التجارية‪.‬‬ ‫إن إنشاء العالمة التجارية هو بمثابة تحقيق الحلم‬ ‫ألنك عندما تقوم بذلك فإنك تطلب من الناس أن تؤمن‬ ‫‪36‬‬

‫بك وأن تقتنع برؤيتك‪ .‬فالطريق إلنشاء عالمة تجارية‬ ‫غري قابلة للنسيان هو أن تسأل نفسك‪ :‬كيف تود أن‬ ‫يكون رأي الناس بمنتجك أو خدمتك؟ ملاذا يجب أن‬ ‫يصدقوك؟ فإذا حافظت عىل تركيزك عند طرحك لهذه‬ ‫األسئلة واإلجابة عليها فإنك عندئذ ستتجاوز توصيف‬ ‫عالمتك التجارية نحو مكانة أكرث عاطفية وتجريبية‪.‬‬ ‫وهذا هو املهم‪ ،‬ألن العالمة التجارية وتعبريها عن‬ ‫نفسها هو تعبري عن شركتك وحلمك أكرث مما تكون‬ ‫تعبريا عن املنتج‪ .‬وبهذه الطريقة فإنك ستتميز عن‬ ‫غريك‪.‬‬ ‫فكوكاكوال مثال تعرف كيف تصنع املياه الغازية‬ ‫السوداء املحالة واملعبأة يف زجاجات حيث قامت‬ ‫الشركة بدراسة عملية التصنيع والتوزيع وخلصت‬ ‫إىل ‪ 5‬عناصر للتسويق وهي (األشخاص‪ ،‬واملكان‪،‬‬ ‫واألسعار‪ ،‬واملنتج‪ ،‬والرتويج)‪.‬‬ ‫وقد أفردت الشركة ‪ ٪ 90‬من تركيزها الختبار نبض‬ ‫املجتمع‪ ،‬ومعرفة ما نريده‪ ،‬وما نطمح إليه‪ ،‬وما‬ ‫يجعلنا نتنبه‪ .‬فكوكاكوال ليست مجرد شركة لبيع‬ ‫املياه الغازية املعبأة يف زجاجات فهي تقول للمستهلك‬ ‫إنها تقدم له السعادة مع كل رشفة من هذا املشروب‪.‬‬ ‫وكذلك األمر فإن فيديكس فهي ليست مجرد شركة‬


‫عصر النهضة‬ ‫الستكشاف االحتماالت عن مستقبلنا‪ ،‬اسمح يل عزيزي‬ ‫القارئ بأن أعيد النظر يف بعض الظواهر التاريخية‪،‬‬ ‫وخاصة تلك املتعلقة بعصر النهضة‪.‬‬ ‫فعىل الرغم من أنه قد يكون من الصعب وضع تعريف‬ ‫لعصر النهضة‪ ،‬إال أنه يمكن أن يتم فهم هذا العصر‬ ‫عىل أنه "حركة ثقافية ّأثرت عميقا عىل الحياة الفكرية‬ ‫األوروبية يف الفرتة الحديثة املبكرة‪ ،‬وقد بدأت يف‬ ‫إيطاليا‪ ،‬ثم انتشرت إىل بقية أوروبا بحلول القرن ‪،16‬‬ ‫وأثرت عىل األدب‪ ،‬والفلسفة‪ ،‬والفن‪ ،‬والسياسة‪،‬‬ ‫والعلوم‪ ،‬والدين‪ ،‬وغريها من جوانب الحياة الفكرية"‪.‬‬ ‫(موسوعة الويكيبيديا)‪.‬‬ ‫وما كان الفتا بخصوص مختلف حركات النهضة‬ ‫هو درجة اإلنجاز الفكري والفني‪ ،‬واالجتماعي غري‬ ‫العادية والتالقح الهائل الذي تم بني العاملني يف تلك‬ ‫التخصصات املختلفة‪.‬‬ ‫وقد كان ليوناردو دا فينيش أبلغ مثال عن عصر‬ ‫النهضة‪ ،‬فقد كان مهندسا‪ ،‬ورساما‪ ،‬وعاملا ذا عقل‬ ‫قادر عىل استيعاب األفكار من تخصصات متعددة‪.‬‬ ‫وهذه القدرة عىل املالحظة الحادة‪ ،‬والتجريب‪،‬‬ ‫والتوليف الذيك‪ ،‬والتي كانت السمة املميزة للعقل‬ ‫يف عصر النهضة‪ ،‬هي جزء من سر نجاح ستيف‬ ‫جوبز‪ .‬فقد استفاد جوبز من الفن والهندسة املعمارية‬ ‫والتصميم وعلم االجتماع يف تأسيس شركة آبل التي‬ ‫ٌتعتب الشركة األكرث ابتكارا وإثارة يف العالم‪.‬‬ ‫وأعتقد أنه يف العقد املقبل سيكون أسلوب التفكري‬ ‫األبلغ أثرا هو ذلك القادر عىل استيعاب األفكار من‬ ‫جميع املجاالت والتخصصات وتطبيقها عىل االبتكار‬ ‫وريادة األعمال والتي ستكون فيها الغرائز منسوجة‬ ‫عميقا يف صناعة التكنولوجيا‪ .‬وبعبارة أخرى‪ ،‬فإن عقل‬ ‫النهضة هو الذي من املرجح أن يؤسس أهم الشركات‬ ‫يف مجال التكنولوجيا‪.‬‬ ‫اآلن‪ ،‬إذا كنت عزيزي القارئ توافق عىل فرضيتي‪ ،‬فإن‬ ‫السؤال التايل الذي يطرح نفسه هو أين يمكن أن نجد‬ ‫مثل هذه العقول؟‬ ‫ُ‬ ‫أتممت دراستي الجامعية يف كلية سميث يف مدينة‬ ‫لقد‬ ‫نورثهامبتون الخالبة بوالية ماساشوستس‪ .‬وتتمحور‬ ‫ذاكريت عن تلك السنوات األربع املثالية حول ألوان‬ ‫خريف نيو إنغالند الجميلة‪ ،‬والثلج الناصع البياض‪،‬‬ ‫وساعات البمجة الطويلة عىل كمبيوتر اشرتاه قسم‬ ‫علوم الحاسب اآليل بمنحة من شركة جرنال إلكرتيك‪.‬‬ ‫وتشمل ذاكريت دورة يف كتابة الشعر‪ ،‬ودورة أخرى يف‬ ‫الروايات اإلنجليزية‪ ،‬ودروس يف الرقص وموسيقى‬ ‫الجاز‪ ،‬إضافة إىل املسارح والحفالت املوسيقية‬

‫واملعارض‪ .‬فصحيح أن تخصيص هو علوم الحاسب‬ ‫اآليل واالقتصاد‪ ،‬لكن ملا كانت كلية سميث هي كلية‬ ‫آداب فقد أتاحت يل أيضا الفرصة يك أتطور كمفكري‬ ‫عصر النهضة‪.‬‬

‫"ينبغي عىل الجميع‬ ‫أن يتدربوا ملدة عام‬ ‫واحد عىل األقل يف‬ ‫مجال األعمال ألن‬ ‫ذلك يحوّل املفكرين‬ ‫إىل منفذين‪ ،‬وألنه‬ ‫يزيد من تحريرهم‪،‬‬ ‫ويطلق العنان لإلبداع‬ ‫والعمل لدى شبابنا"‬

‫واليوم‪ ،‬وبعد ‪ 20‬عاما عىل تخرجي‪ ،‬بات نظام تعليم‬ ‫الفنون الليبالية (أو املتحررة) بالكامل يف أمريكا تحت‬ ‫التهديد‪ .‬فأمريكا متخلفة يف مجال العلوم والرياضيات‪،‬‬ ‫والبطالة منتشرة بني الشباب‪ ،‬وتكاليف التعليم العايل‬ ‫تزداد تضخما‪ ،‬واملستويات الهائلة للقروض الطالبية‬ ‫تثري العديد من تساؤالت االستدامة االقتصادية‪.‬‬ ‫ومن هذا املنطلق فقد بات من املشروع أن نسأل "ماذا‬ ‫نفعل بدرجة يف الفلسفة؟"‪.‬‬ ‫واآلن‪ ،‬إذا كنت عزيزي القارئ توافقني وجهة نظري‪،‬‬ ‫فهل يمكن أن نحاول الجمع بني فيلسوف وعالم‬ ‫كمبيوتر ورائد أعمال لرنى ما سيحدث؟‬ ‫وهنا تكمن بعض اإلجابات عىل أسئلتنا‪ .‬فقد خلق‬ ‫نظام تعليم الفنون الليبالية األمرييك العظيم بطبيعة‬ ‫الحال املؤسسات التي يمكنها أن تنشر تفكري النهضة سرامانا ميرتا‬ ‫بصورة منهجية أال وهي الكليات والجامعات‪.‬‬ ‫املؤسس لشركة ‪One Million‬‬ ‫لكن‪ ،‬بعض التغيري أمر ضروري‪ .‬فقد قال ستيف‬ ‫جوبز يف مقابلة له يف العام ‪ 1995‬مع الصحايف بوب ‪by One Million‬‬ ‫كرينغيل (وهي مقابلة رائعة)‪" :‬أعتقد أن البمجة هي‬ ‫تخصص من تخصصات الفنون الليبالية‪ ،‬لذا ينبغي‬ ‫عىل الجميع تعلم البمجة"‪.‬‬ ‫وقد كان جوبز محقا يف ذلك ألن التكنولوجيا تحرر‬ ‫الناس‪ .‬فقد بات عدم القدرة عىل استخدام التكنولوجيا‬ ‫بأقىص طاقتها هو العيب الحقيقي يف العالم الحديث‪.‬‬ ‫وقد قال يل صديقي باري كاتز‪ ،‬وهو أستاذ يف كلية‬ ‫ستانفورد للتصميم وكلية كاليفورنيا للفنون‪" :‬إن‬ ‫الفنون الليبالية هي الفنون التي تحرر الناس"‪.‬‬ ‫وقد عزز ذلك يف اعتقادي بأن الجميع يجب أن يتعلموا‬ ‫البمجة وأنه ينبغي لكليات الفنون الليبالية أن تلزم‬ ‫الطالب بدراسة ما ال يقل عن دورة أو دورتني يف علوم‬ ‫الكمبيوتر‪.‬‬ ‫وإذا اتبعنا طريقة التفكري نفسه‪ ،‬فلدي فكرة متطرفة‬ ‫أخرى إذ ينبغي عىل الجميع التدرب ملدة عام واحد عىل‬ ‫األقل يف مجال األعمال‪ .‬وينبغي عىل برامج الفنون‬ ‫الحرة أن تجعل ذلك إلزاميا للطالب كذلك‪.‬‬ ‫ملاذا؟ ألن ذلك يحول املفكرين إىل منفذين‪ ،‬وألنه يزيد‬ ‫من تحريرهم‪ ،‬ويطلق العنان لإلبداع والعمل لدى‬ ‫شبابنا‪.‬‬ ‫وهذا ما سيجعل نظام التعليم األمرييك يتماىش مع‬ ‫االبتكار يف العقد املقبل والذي يتميز بأنه رائع‪ ،‬ويتمحور‬ ‫حول اإلنسان‪ ،‬وواسع االنتشار‪.‬‬

‫‪One Million by One Million‬‬ ‫سرامانا ميرتا هي املؤسس لشركة ‪ One Million by One Million‬أو اختصارا ‪ ،1M/1M‬وهي حاضنة عاملية تهدف إىل مساعدة رواد األعمال عىل مستوى العالم‬ ‫للوصول إىل تحقيق العائد ‪ 3.64‬مليون ريال (‪ 1‬مليون دوالر) وتخطيه‪ .‬وسرامانا هي رائدة أعمال يف وادي السليكون ومستشار إسرتاتيجي كما أنها تكتب يف املدونة‬ ‫‪ ،Sramana Mitra on Strategy‬ومؤلفة سلسلة الكتب "رحالت رائد األعمال" و"رؤية الهند ‪ ."2020‬وعملت سرامانا يف الفرتة من ‪ 2008‬إىل ‪ 2010‬ككاتبة‬ ‫عمود يف مجلة فوربس‪ .‬وبصفتها رائدة أعمال‪ ،‬هي الرئيس التنفيذي لثالث شركات تديرها وهي‪ ،DAIS‬و‪ ،Intarka‬و‪ .Uuma‬وهي حاصلة عىل درجة املاجستري‬ ‫يف الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسب اآليل من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا‪.‬‬

‫| العدد الثاين‬


‫نقاش‬ ‫الخبــــراء‬

‫"أعتقد أن البمجة هي تخصص من تخصصات الفنون الليبالية‪،‬‬ ‫لذا ينبغي عىل الجميع تعلمها"‬ ‫ستيف جوبز‬

‫االبتكار يف العقد القادم‬ ‫إن االقتصاد العاملي ال يزال غري مستقر تماما‪ ،‬إال أن قطاع التكنولوجيا لم يكن أبدا بهذه القوة التي‬

‫هو عليها اآلن‪ .‬لذا قد يكون اآلن هو الوقت املناسب للتوقف للحظة والتفكري يف ما سيكون عليه هذا‬

‫القطاع خالل العقد القادم‪.‬‬

‫أفضل‬

‫ما يصف رؤيتي بشأن ما يحتاج قطاع‬ ‫التكنولوجيا الرتكيز عليه هو عنوان‬ ‫كتاب مايكل ديرتوزوس "الثورة التي‬ ‫لم تنته" (وقد كان ديرتوزوس رئيس‬ ‫مختب علوم الحاسوب يف معهد ماساتشوستس‬ ‫ُ‬ ‫كنت طالبة دراسات عليا)‪ .‬والثورة‬ ‫للتكنولوجيا عندما‬ ‫التي تحدث عنها ديرتوزوس هي يف الحوسبة "التي‬ ‫تركز عىل اإلنسان"‪ .‬فمشاكل اليوم ليست يف مجال‬ ‫الرقائق اإللكرتونية أو الشبكات وإنما هي يف املجاالت‬ ‫التي تركز عىل اإلنسان‪.‬‬

‫فعىل سبيل املثال‪ ،‬التكنولوجيا التي تجعل من املمكن‬ ‫للمرء يف أقايص ريف إفريقيا أو يف قرية صغرية يف‬ ‫الهند أن يعمل يف مشاريع معالجة البيانات موجودة‬ ‫بالفعل‪ .‬لكن اليشء الذي ال يوجد حتى اآلن هو‬ ‫األساليب املنهجية إليجاد هذه املشاريع وربط هؤالء‬ ‫‪38‬‬

‫األشخاص فيما بينهم للعمل فيها‪.‬‬ ‫وباملثل‪ ،‬فإن التكنولوجيا األساسية للتطبيب عن بعد‬ ‫موجودة‪ ،‬لكن اإلطار االجتماعي واالقتصادي لالتصال‬ ‫مع األطباء املستعدين ملعالجة املرىض املحتاجني يف‬ ‫جميع أنحاء العالم غري موجود‪.‬‬ ‫لكن التكنولوجيا قد لعبت دورا هائال بالفعل يف بعض‬ ‫هذه املناطق‪ .‬فقد أوجد "كيفا" نموذجا اجتماعيا‬ ‫واقتصاديا يمكن من خالله للناس أن يبحثوا عن‬ ‫التمويل األصغر وأن يجدوا املشاريع املناسبة له‪ .‬كما‬ ‫أن الثورة يف مصر هي أبلغ مثال عىل دور الفيسبوك‬ ‫والتويرت يف تنظيم جهود املجتمع من أجل الديمقراطية‪.‬‬ ‫ويسعى نجم بوليوود سلمان خان لدمقرطة التعليم‬ ‫من خالل محاضرات فيديو تتحدث عن نفس الفلسفة‬ ‫الرامية إىل استخدام التكنولوجيا للتأثري عىل اإلنسانية‬ ‫عىل نطاق واسع‪.‬‬


an entrepreneur is someone who builds on an existing idea and makes it appealing to the masses. Fadi malas, ceo, Just Falafel, is someone who has followed this definition to a t. picking up on street food that has been popular for ages in the arab world, packaging it with vibrant branding and selling the idea globally using the new age digital media, malas is the entrepreneur who has caught the fancy of the arab world for his ingenuity. starting off with just one store in abu dhabi, Just Falafel has 47 stores open in 18 countries and expanding with close to a thousand development agreements signed. SME Connect quizzes him on the phenomenon called Just Falafel.

‫ الرئيس التنفيذي لسلسلة‬،‫ ويندرج هذا التعريف عىل فادي ملص‬.‫إن رائد األعمال هو شخص يستفيد من فكرة قائمة ليجعلها جذابة للجماهري‬ ‫ فأعاد صياغته من خالل إكسابه عالمة تجارية‬،‫ فقد أخذ فادي طبقا شعبيا منذ عصور طويلة يف العالم العربي يباع يف الشوارع‬.‫جست فالفل‬ .‫ وفادي هو رائد أعمال ألهب مخيلة العالم العربي بإبداعه‬.‫ وباع الفكرة عامليا باستخدام وسائل اإلعالم الرقمية للعصر الجديد‬،‫تنبض بالحياة‬ ّ ‫ إضافة إىل عقود‬،‫ بلدا‬18 ‫ منفذا يف‬47 ‫فقد انطلقت سلسلة جست فالفل من منفذ واحد فقط يف أبو ظبي لتصبح‬ ‫موقعة للتوسع إىل ما يقرب‬ .‫من ألف مخزن‬ .‫سألته كونكت املشاريع الصغرية واملتوسطة عن الظاهرة التي تسمى جست فالفل‬

the idea was born

hurdles are part oF liFe

Just Falafel was started in 2007 with the belief that despite the fact that Falafel is one of the oldest foods of our times, no one has adapted the experience to a 21st century lifestyle. also, falafel remained extremely fragmented as a food and we felt that there was the opportunity to become the consolidator and promoter of this food, by reengineering the menu across different pallets.

‫والدة الفكرة‬

‫ من خالل اإليمان بأن الفالفل هي من‬2007 ‫بدأت جست فالفل يف العام‬ ‫ لكن رغم ذلك لم يحاول أحد تكييف تجربة تناول‬،‫أقدم األطباق يف عصرنا‬ ‫ كما أنه لم يكن‬.‫هذا الطبق وفق أسلوب حياة القرن الحادي والعشرين‬ ‫ لذا فقد شعرنا أن‬،‫هنالك أي شخص يتوىل مهمة توزيع الفالفل كغذاء‬ ‫هناك فرصة لنصبح املروج لهذا الطبق من خالل إعادة هندسة قائمة هذا‬ .‫الطبق عب منصات مختلفة‬

what fun is life without challenges! entrepreneurs are always excited about what lies ahead in terms of challenges, and a smooth sea never makes a skilled sailor! in terms of challenges, it started from the outset when we decided to change the perception about a food category that was perceived as a street food, and now has become part of the core food mix across food courts and compliments the competition. For branding and for communication, we were able to use digital media and were able to overcome a huge hurdle. the day you stop looking for challenges and find ways to overcome them, you are no longer an entrepreneur, instead you become satisfied and make room for a new entrepreneur to catch up with you.

‫العقبات هي جزء من الحياة‬

‫ما هي متعة الحياة بدون تحديات؟ إن رواد األعمال هم دائما متحمسون بشأن ما ينتظرهم يف املستقبل من حيث‬ ‫ فالبحر الهادئ ال يصنع الربان املاهر! لذا فقد بدأت التحديات منذ البداية عندما قررنا تغيري النظرة حول هذا‬،‫التحديات‬ ‫ وأصبح اآلن جزءا من مزيج األطباق الغذائية يف‬،‫النوع من الطعام الذي كان ينظر إليه عىل أنه مجرد طبق يباع يف الشوارع‬ ‫ فقد استخدمنا وسائل اإلعالم الرقمية‬،‫ وأما بالنسبة إلنشاء العالمة التجارية واالتصاالت‬.‫منافذ بيع الطعام يكمّ ل املنافسة‬ ‫ إن اليوم الذي يتوقف فيه املرء عن البحث عن التحديات وإيجاد السبل للتغلب عليها‬.‫وتمكنا من التغلب عىل عقبة ضخمة‬ .‫راض بما لديه فيفسح املجال لرائد أعمال جديد للحاق بالركب‬ ٍ ‫ وإنما يتحول إىل إنسان‬،‫ال يصبح رائد أعمال‬

money is not the game changer, or is it? money is only the common denominator across businesses to evaluate the performance of a company. i believe that it is not money but people who are the real game changers.

‫هل املال هو الذي يغري اللعبة؟‬ .‫ لكنني أعتقد أن من يغري اللعبة فعليا هو الناس وليس املال‬.‫إن املال هو القاسم املشرتك الوحيد بني الشركات التي يقيّم أداءها‬

play big (going global) we live at a time and age where the world is becoming smaller every day because of the global eco system, streamlined logistics and most importantly communication. once we sold across our local market, then sold into the region, we started communicating our brand beyond the region and created the demand for it. there is a gap in the vegetarian food mix consumer proposition that Just Falafel is filling and it is a huge gap globally.

)‫العب بجد (نحو العاملية‬

‫ والخدمات‬،‫إننا نعيش يف عصر يزداد فيه صغر العالم كل يوم بسبب النظام العاملي‬ ‫ ثم بعنا‬،‫ فعندما بعنا يف سوقنا املحلية‬.‫ واألهم من ذلك االتصاالت‬،‫اللوجستية القوية‬ ‫ وهنالك‬.‫ بدأنا بإيصال عالمتنا التجارية إىل خارج املنطقة وخلقنا الطلب عليها‬،‫يف املنطقة‬ ‫ وهي فجوة‬،‫ وجست فالفل تمأل هذه الفجوة‬،‫فجوة يف مزيح الطعام النبايت املتوفر‬ .‫ضخمة عىل الصعيد العاملي‬

‫| العدد الثاين‬

motivating the new generation Just Falafel is always communicating through Facebook to more than 1.7 million fans; our story in terms of expansion, entrepreneurship, content and our story with its very humble beginnings that we hope is a motivator for all of those following us. samsung has signed me up as one of the four mentors for samsung launching people campaign that will be promoting entrepreneurship in the region. entrepreneurship is an attitude and i think that the youth today have the right attitude.

‫تحفيز الجيل الجديد‬

‫ لكن تتسم قصتنا ببدايات‬.‫ مليون مشجع‬1.7 ‫تتواصل جست فالفل دائما من خالل الفيسبوك مع أكرث من‬ .‫ لذا نأمل أن نشكل حافزا لجميع من يتابعون أخبارنا‬،‫متواضعة للغاية‬ ‫وقد اختارتني سامسونج ألكون أحد أربعة مرشدين يف "حملة سامسونج تطلق الناس" التي تروج لريادة‬ .‫ إن ريادة األعمال هي موقف وأعتقد أن الشباب اليوم لديهم املوقف الصحيح‬.‫األعمال يف املنطقة‬


‫‪last‬‬ ‫‪word‬‬

‫‪Starting a‬‬

‫‪food‬‬

‫‪revolution‬‬ ‫إطـ ـ ـ ـ ـ ــالق ث ـ ـ ـ ـ ـ ــورة ف ـ ـ ـ ــي مجـ ـ ـ ـ ـ ـ ــال‬

‫األغ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــذيـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــة‬ ‫بقلم سيندو ناير‬

‫‪40‬‬


Sme connect arabic 2nd