Page 1

‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫إيران‬ ‫ذي انستيتيوت فور ناشنل‬ ‫سيكيورتي ستديز‪:‬‬ ‫ســابق لمــا كان متوقعــ ًا‪ ،‬يســتعد النظــام السياســي اإليرانــي‬ ‫فــي وقــت‬ ‫ٍ‬ ‫اإليرانيــة‬ ‫الرئاســية‬ ‫الرئاســية الثانيــة عشــر‪ .‬تنطــوي االنتخابــات‬ ‫لالنتخابــات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫علــى عمليــة منظمــة تضــم عــددا مــن المراحــل‪ ،‬فبعــد التســجيل فــي وزارة‬ ‫الداخليــة‪ ،‬يتــم فحــص المرشــحين مــن قبــل مجلــس صيانــة الدســتور‪ ،‬الــذي‬ ‫ّ‬ ‫يقيــم مؤهالتهــم وفقــ ًا للمعاييــر المنصــوص عليهــا فــي الدســتور‪ .‬ومــع‬ ‫ّ‬ ‫ذلــك‪ ،‬يتــم تقييــم المرشــحين وفقـ ًا لرغبــات المرشــد األعلــى علــي خامنئــي‪،‬‬ ‫وعــاوة علــى ذلــك‪ ،‬يتــم تعييــن نصــف أعضــاء المجلــس بشــكل شــخصي‬ ‫القضائيــة‪ ،‬التــي‬ ‫مــن قبلــه‪ ،‬فــي حيــن يتــم تعييــن اآلخريــن مــن قبــل الســلطة‬ ‫ّ‬ ‫تخضــع لــه هــي األخــرى‪.‬‬

‫ذا كريستيان‬ ‫ساينس مونيتور‪:‬‬ ‫يتزايــد الزخــم بيــن واشــنطن والمتشــددين اإليرانييــن فــي خصــوص معارضــة‬ ‫الصفقــة النوويــة وتجديــد العقوبــات ضــد إيــران‪ .‬وعلــى الرغــم مــن أن مــا يقــال‬ ‫أميركيــة جديــدة فــي الشــرق األوســط‪ .‬إال‬ ‫هــو أن الصفقــة قــد منعــت حربــ ًا‬ ‫ّ‬ ‫أن الزخــم يــزداد فــي معارضــة هــذه الصفقــة‪ .‬ويعــارض الجمهوريــون فــي‬ ‫الكونغــرس الصفقــة النوويــة باإلجمــاع‪.‬‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫تركيا‬ ‫فالداي دسكشن‬ ‫كلوب‪:‬‬ ‫األوروبــي بعــد ‪ 11‬عــام مــن‬ ‫اليــزال احتمــال انضمــام تركيــا إلــى االتحــاد‬ ‫ّ‬ ‫المفاوضــات غامض ـ ًا جــداً‪ .‬وبعــد أن تعبــت أنقــرة مــن االنتظــار والــوالء للقــادة‬ ‫إمكانيــة الحصــول علــى عضويــة فــي منظمــة‬ ‫األوروبييــن‪ ،‬بــدأت بدراســة‬ ‫ّ‬ ‫شــنغهاي للتعــاون‪ .‬يحــاول أردوغــان بهــذه الخطــوة الضغــط علــى الشــركاء‬ ‫ـي‪ ،‬وفــي الوقــت نفســه‪ ،‬تعزيــز موقفــه فيمــا يتعلــق‬ ‫فــي االتحــاد األوروبـ ّ‬ ‫أن الضغــط علــى الشــركاء‬ ‫بمنظمــة شــنغهاي للتعــاون‪ .‬فهــو يعتقــد ّ‬ ‫تركيــا إلــى االتحــاد‬ ‫فــي االتحــاد األوروبــي ســيوفر فرصــة لتســريع انضمــام ّ‬ ‫األوروبــي‪ .‬ويــرى أردوغــان أن مشــاركة تركيــا فــي منظمــة شــنغهاي‬ ‫ّ‬ ‫للتعــاون ســوف يعطيــه المزيــد مــن الحريــة للعمــل‪.‬‬

‫فورن‬ ‫افيرز‪:‬‬ ‫التركيــة هــي أمــر محفــوف بالجــدل‪.‬‬ ‫الخارجيــة‬ ‫إن مســألة دوافــع السياســة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫خــال رئاســة أحمــد داود أوغلــو‪ ،‬كان الخبــراء يصــورون الموضــوع علــى أنــه‬ ‫ـعية‪ ،‬تــم توليــد التوتــر الكبيــر‬ ‫يقــود أنقــرة‬ ‫أيديولوجيـ ًا‪ ،‬ومــع المغامــرات التوسـ ّ‬ ‫ّ‬ ‫الدوليــة‪ .‬لكــن مــع بينالــي يلديريــم‪ ،‬رئيــس‬ ‫مــع الــدول المجــاورة والقــوى‬ ‫ّ‬ ‫الــوزراء الجديــد‪ ،‬فيبــدو أن لتركيــا حاجــة لكســب المزيــد مــن األصدقــاء وتقليــل‬ ‫عــدد أعدائهــا‪ ،‬يأتــي عمــل تركيــا مــع إســرائيل وروســيا فــي هــذا الوقــت‬ ‫مصداقيــة لهــذه القــراءة‪.‬‬ ‫بمثابــة‬ ‫ّ‬ ‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫روسيا‬

‫بلومبيرغ ‪:‬‬ ‫األميركيــة‪ ،‬وموســم‬ ‫بعــد االنتخابــات فــي الواليــات المتحــدة‬ ‫ّ‬ ‫االنتخابــات القادمــة فــي أوروبــا‪ ،‬فــإن موضــوع دفــع روســيا‬ ‫لرســائلها إلــى الجمهــور الغربــي قــد أصبــح موضوع ـ ًا ســاخن ًا‪.‬‬ ‫هنــاك حاجــة إلــى مواجهــة الدعايــة الروسـ ّـية التــي تهــدف إلــى‬ ‫تشــويه الحقائــق وإثــارة الشــك وتقســيم الــدول األعضــاء فــي‬ ‫ـتراتيجي بيــن االتحــاد‬ ‫االتحــاد األوروبــي وتعميــق االنقســام االسـ‬ ‫ّ‬ ‫ـمالية‪.‬‬ ‫األوروبــي والشــركاء فــي أميــركا الشـ ّ‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫داعش و االرهاب‬

‫تشاثام هاوس ‪:‬‬ ‫ســهلت الحكومــة الســوريّة تدفــق المتطرفيــن والمقاتليــن‬ ‫األجانــب عبــر أراضيهــا‪ ،‬وســمحت لهــم باســتخدام ســوريا‬ ‫كنقطــة عبــور للجهادييــن إلــى العــراق بعــد الغــزو الــذي قادتــه‬ ‫العمليــة‬ ‫األميركيــة فــي عــام ‪ .2003‬هــذه‬ ‫الواليــات المتحــدة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫األميركــي‪ .‬السياســات‬ ‫كانــت تهــدف إلــى تقويــض المشــروع‬ ‫ّ‬ ‫مكنــت الجهادييــن فــي كل مــن ســوريا‬ ‫االســتبداديّة هــي التــي ّ‬ ‫المحليــة لتعزيــز‬ ‫الســنية‬ ‫والعــراق مــن اســتغالل المظالــم‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ـامية فــي النهايــة‪.‬‬ ‫قبضتهــم وإعــان مايســمى الخالفــة اإلسـ ّ‬ ‫ومــع الحملــة العســكريّة لتحريــر الموصــل‪ ،‬يبقــى الكثيــر مــن‬ ‫العراقييــن قلقيــن بشــأن مســتقبل العــراق مابعــد الدولــة‬ ‫أمنيــة‬ ‫ـامية‪ ،‬فــا توجــد رؤيــة واضحــة لتســوية سياسـ ّـية أو ّ‬ ‫اإلسـ ّ‬ ‫اإلســامية‪.‬‬ ‫فــي مــكان هزيمــة الدولــة‬ ‫ّ‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫الواليات المتحدة االمريكية‬

‫ذا غارديان‪:‬‬ ‫هنــاك حاجــة للحديــث عــن خطــط دونالــد ترامــب تجــاه المســلمين‪ .‬خصوصـ ًا مــع‬ ‫وصــول متشــدد آخــر معــادي للمســلمين إلــى منصــب وزيــر األمــن الداخلــي‪،‬‬ ‫فقــد اجتمــع محافــظ واليــة كانســان‪ ،‬كريــس كوباتــش‪ ،‬مــع ترامــب لعــرض‬ ‫خطتــه ألول ‪ 365‬يــوم‪ .‬إن القلــق يمتــد خــارج نطــاق ماتقولــه هــذه اإلدارة‬ ‫ـيكية‬ ‫ليصــل إلــى ماســتفعله‪ ،‬فبنــاء الجــدار علــى الحــدود‬ ‫األميركيــة المكسـ ّ‬ ‫ّ‬ ‫مســتحيل ماديّـ ًا تقريبـ ًا‪ ،‬وترحيــل المالييــن مــن النــاس أمــر صعــب التنفيــذ‪ ،‬لكــن‬ ‫العــداء تجــاه اإلســام هــو شــيء ســيحدث علــى األرجــح‪.‬‬

‫اتالنتك كونسل ‪:‬‬ ‫إن قيــم حلــف شــمال األطلســي‪ ،‬ودول حلــف شــمال األطلســي‪ ،‬مهمــة‬ ‫الداخليــة للتحالــف‪ .‬هــذا يعنــي أن علــى الــدول ذات‬ ‫بشــكل كبيــر للقــوة‬ ‫ّ‬ ‫الســيادة التأكــد مــن عــدم التدخــل ببعضهــا‪ ،‬وأن علــى البلــدان نفســها‬ ‫اتخــاذ التدابيــر للتأكــد مــن أنهــا ترقــى إلــى مجموعــة القيــم التــي ســمحت‬ ‫النضمامهــا إلــى التحالــف فــي المقــام األول‪ .‬ومــا قالــه دونالــد ترامــب فــي‬ ‫االنتخابيــة هــو بمثابــة أخبــار ســيئة للغايــة للتحالــف‪ ،‬وأخبــار ســارّة‬ ‫حملتــه‬ ‫ّ‬ ‫لخصــوم التحالــف‪.‬‬ ‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫سوريا‬

‫بروكنجز ‪:‬‬ ‫ـور الجيــش الســوري الحــر بشــكل ملحــوظ منــذ ظهــوره فــي‬ ‫تطـ ّ‬ ‫صيــف عــام ‪ .2011‬وصــف القائــد المؤســس لــه‪ ،‬العقيــد ريــاض‬ ‫األســعد‪ ،‬فــي وقــت تشــكيله فــي أواخــر يوليــو ‪ ،2011‬أن القــوة‬ ‫المنشــأة لهــا غــرض مــزدوج‪ ،‬حمايــة المتظاهريــن الســلميين‬ ‫الذيــن يتظاهــرون ضــد نظــام الرئيــس بشــار األســد‪ ،‬والشــروع‬ ‫فــي عمليــات مقاومــة ضــد قــوات األمــن التابعــة لــه‪ .‬وكانــت‬ ‫الجيــش الســوري الحــر منظمــة متمــردة ذات قيــادة مركزيّــة‬ ‫عندهــا‪ .‬إن المركزيّــة الجيــش الســوري الحــر قــد جــاءت كنتيجــة‬ ‫المبكــر‬ ‫األميركيــة فــي الدعــم‬ ‫علــى تقصيــر الواليــات المتحــدة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لهــذه المجموعــة عنــد تأسيســها‪ .‬ومــع ذلــك‪ ،‬فــا يــزال الجيــش‬ ‫الســوري الحــر حجــز زاويــة بالنســبة للمعارضــة المعتدلــة فــي‬ ‫ســوريا‪.‬‬ ‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫سوريا‬

‫كارنيغي ميدل ايست‬ ‫سنتر‪:‬‬ ‫تبــددت لحظــة االنتظــار واآلمــال المعلقــة حيــال المرحلــة التاليــة مــن النــزاع‬ ‫األميركيــة‪ .‬وفيما تُثابــر المعارضة‬ ‫الســوري علــى حصيلــة االنتخابات الرئاسـ ّـية‬ ‫ّ‬ ‫ـرقي مــن حلــب‪ ،‬يشــير وصــول‬ ‫فــي محاوالتهــا رفــع الحصــار عــن الجــزء الشـ ّ‬ ‫الروســية إلــى شــرق البحــر األبيــض المتوســط‬ ‫التعزيــزات الجويّــة والبحريّــة‬ ‫ّ‬ ‫وإطــاق القــوات المواليــة لنظــام الرئيــس بشــار األســد حملــة قصــف شــديدة‪،‬‬ ‫إلــى تدشــين مرحلــة تصعيــد عســكري جديــد‪ .‬تبــدو المهــام العســكرية‬ ‫المقبلــة الملقــاة علــى عاتــق المعارضــة المســلحة مهيبــة ومثبطــة‪ .‬وعلــى‬ ‫رغــم تمتــع المعارضــة الســورية علــى مــدى الســنوات األخيــرة بدعــم مالــي‬ ‫ودبلوماســي ســخي مــن الواليــات المتحــدة ودول االتحــاد األوروبــي والــدول‬ ‫الخليجيــة الرئيسـ ّـية‪ ،‬إال أنهــا اآلن فــي موقــع يُشــبه كثيــراً ذلــك الــذي علقــت‬ ‫ّ‬ ‫منظمــة التحريــر بيــن براثنــه فــي عــام ‪.1982‬‬

‫ولسن سنتر ‪:‬‬ ‫يجمــد القتــال‪ ،‬ويخلــق طرقات تســمح‬ ‫لقــد حــان الوقــت للتفكيــر فــي حــل واحــد ّ‬ ‫للمدنييــن النازحيــن فــي نهايــة المطــاف بالعــودة إلــى ديارهم‪ ،‬ويجــب أن يوفر‬ ‫هــذا الحــل فرصــة للتفــاوض علــى حــل علــى المــدى الطويل‪ .‬لــم يحصــل األكراد‬ ‫األماميــة فــي المعركــة‬ ‫فــي ســوريا علــى مقعــد علــى طاولــة الخطــوط‬ ‫ّ‬ ‫ـامية فحســب‪ ،‬بــل هــم يشــكلون قــوة اســتقرار فــي ســوريا‬ ‫ضــد الدولــة اإلسـ ّ‬ ‫أيض ـ ًا‪ .‬وعلــى عكــس انقســامات ألمانيــا وكوريــا التــي جــاءت نتيجــة لدوافــع‬ ‫مايقســم النــاس فــي ســوريا هــو بســبب القيــادة‪ .‬إن اإلدارة‬ ‫أيديولوجيــة‪ ،‬فــإن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫جاذبيــة‬ ‫أكثــر‬ ‫ســتكون‬ ‫األرض‬ ‫علــى‬ ‫والحكــم‬ ‫بالســيطرة‬ ‫والمعــززة‬ ‫المؤقتــة‬ ‫ّ‬ ‫أهميــة لألســد‪ .‬وإلّا‪ ،‬فــإن الخيــار اآلخــر هــو‬ ‫ـكل تحدي ـ ًا أكثــر‬ ‫للســوريين‪ ،‬وستشـ ّ‬ ‫ّ‬ ‫اســتمرار المجــازر وازديــاد أعــداد الالجئيــن‪.‬‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫المملكة العربية السعودية‬

‫فايننشال‬ ‫تايمز ‪:‬‬ ‫العربيــة‬ ‫إن تقديــرات بانــك أوف أميــركا تقــول أن المملكــة‬ ‫ّ‬ ‫الســعوديّة علــى وشــك جــذب أكثــر مــن ‪ 30‬بليــون دوالر أميركي‬ ‫مــن رأس المــال األجنبــي إلــى ســوق األســهم‪ .‬مــن شــأن موجــة‬ ‫زلزاليــ ًا للبورصــة‪.‬‬ ‫تشــكل تحــو ًال‬ ‫الشــراء مــن هــذا الحجــم أن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الماليــة الســعوديّة‬ ‫وتحقيقـ ًا لهــذه الغايــة‪ ،‬قامــت هيئــة الســوق‬ ‫ّ‬ ‫األجنبيــة فــي الســوق بشــكل‬ ‫الملكيــة‬ ‫بإلغــاء حكــم الحــد مــن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫عــام إلــى ‪ 20‬فــي المائــة‪.‬‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬


‫الطيف السياسي‬

‫الطيف السياسي‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫‪30/11/2016‬‬

‫المملكة العربية السعودية‬

‫سوريا‬

‫الواليات المتحدة األمريكية‬

‫داعش واإلرهاب‬ ‫روسيا‬

‫ايران‬

‫تركيا‬

‫صادر عن مركز الشرق للبحوث‬

Ps 30 11 2016  
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you