Page 1

‫استراتيجيات النجاح‬ ‫في العمل والحياة‬ ‫للمدربة المعتمدة دوليا ً ‪ :/‬غادة علي الشهري‬


‫‪‬دورة تطويرية لمدة يومين‬ ‫تستهدف الكادر اإلداري في التعليم‬ ‫‪‬‬


‫محاور الدورة التدريبية ‪:‬‬ ‫‪ /1 ‬مفهوم النجاح‬ ‫‪ /2 ‬خطوات النجاح‬ ‫‪/3 ‬صفات الناجحين‬ ‫‪ /4 ‬معايير النجاح‬ ‫‪ /5 ‬معنى النجاح في العمل‬ ‫‪/6 ‬شروط النجاح في العمل‬ ‫‪/7 ‬اخطاء يجب تجنبها في العمل‬ ‫‪/8 ‬‬


‫اليوم األول‬ ‫الجلسة األولى‬

‫نشاط ‪1/1/1 :‬‬ ‫‪5‬د‬

‫محاورالجلسة ‪:‬‬ ‫‪ / 1‬مفهوم النجاح‬ ‫‪ /2‬خطوات النجاح‬ ‫‪ /3‬صفات‬ ‫الناجحين‬ ‫‪ /4‬معايير النجاح‬

‫باستخدام‬ ‫الخيال‬ ‫اللحظي‬

‫استراحة‬ ‫للمتدربات‬ ‫‪ 10‬دقائق‬


‫مفهوم النجاح‬ ‫‪‬‬

‫يعرف النجاح بأنة ‪ :‬االنجازات التي يتم تحقيقها خالل‬ ‫‪َ ‬‬ ‫فترة زمنية محددة وبعوامل محددة ‪ ,‬كما يطلق النجاح‬ ‫على اكمال الهدف أو الوصول الى الهدف المراد سواء‬ ‫كان هذا الهدف مشروعا ً بأكملة أم مهمة بسيطة ‪ ,‬او‬ ‫ماتم تحقيقة أثناء العمل أو ضمن الحياة الشخصية للفرد‬ ‫‪ ,‬والنجاح هو تحقيق النتائج االيجابية والمأمولة‬ ‫والمرغوبة ‪.‬‬


‫خطوات النجاح‬ ‫‪ ‬هناك خطوات من شأنها تمكين وصول الفرد للنجاح‬ ‫‪ ‬ومن هذة الخطوات ‪:‬‬ ‫‪ /1 ‬تحديد مفهوم النجاح بالنسبة للنفس ‪.‬‬ ‫‪/2 ‬تحديد االهداف الشخصية والمهنية واألكاديمية ‪ ,‬ورفع‬ ‫سقف التوقعات الذاتية ‪.‬‬ ‫‪ /3 ‬تطوير االستراتيجيات التي تساعد على تحقيق األهداف ‪.‬‬ ‫‪ /4 ‬استخدام التكنولوجيا كوسيلة لتحقيق االهداف ‪.‬‬ ‫‪/5 ‬توفير شبكة دعم مكونة من العائلة واألصدقاء‪.‬‬ ‫‪/6 ‬العمل بجهد ‪ ,‬والحرص على المثابرة ‪ ,‬وامتالك المرونة ‪.‬‬ ‫‪/7 ‬فهم القدرات الذاتية وطرق تطويرها ‪ ,‬ونقاط القوة والضعف‬


‫صفات الناجحين‬ ‫‪ /1‬المسؤولية‬ ‫‪ ‬يدرك العديد من الناجحين أن وضع األهداف ال يكفي لتحقيقها ‪ ,‬بل يجب‬ ‫متابعة تقدم تحقيق هذة االهداف وخلق تحفيزات ذاتية للفرد للمساعدة على‬ ‫زيادة النجاح ‪ ,‬كون عدم توافر التحفيزات يؤدي الى تأجيل المهام الصعبة‬ ‫خاصةً ‪ ,‬ومن الممكن زيادة تحقيق النجاح من خالل تقسيم المهام الكبيرة‬ ‫الى اهداف قصيرة المدى يمكن تحقيقها بسهولة ‪.‬‬


‫‪ /2‬القدرة على بناء عالقات داعمة‬ ‫‪ ‬يعتبر بناء عالقات داعمة مع االخرين عامال مساعدا ً‬ ‫على النجاح ‪ ,‬حيث يحتاج الفرد الى دعم االخرين من‬ ‫خالل تشجيعة على المثابرة وكذلك دعمه بالمشورة‬ ‫وعرضهم لتجاربهم مما يساهم في معرفته بسلبيات‬ ‫وايجابيات التجارب حتى يتجنبها‬ ‫‪ ‬او يستمر عليها ويطورها ‪.‬‬


‫‪ /3‬امتالك الوعي‬ ‫‪‬يعد امتالك الوعي مهم للنجاح بحيث يكون‬ ‫بمقدورك اتخاذ القرارات الصائبة والمناسبة‬ ‫لتقريبك من الهدف والتصرف وفق القيم‬ ‫الشخصية ار وعدم التأثر بأفكار االخرين السلبية‬ ‫‪ ,‬والتفكير في االشياء التي تعزز عندك مواصلة‬ ‫المسير نحو الهدف ‪.‬‬


‫نشاط ‪1/1/1 :‬‬ ‫‪ 5‬دقائق‬

‫ن‬


‫باستخدام ( الخيال اللحظي )‬

‫بعد ماعرفنا مفهوم النجاح وخطوات النجاح وصفات‬ ‫الناجحين ‪ ,‬اريد من كل متدربة معنا اغالق عينيها لثواني‬ ‫ولتجيب على سؤالي التالي ‪:‬‬ ‫حاليا ً اين موقعك من أهدافك ؟‬ ‫وغدا ً في أي موقع ترين نفسك ؟‬


‫معايير النجاح‬ ‫‪ /1‬االيمان القوي باهلل عز وجل‬ ‫لقولة ‪ :‬انا عند ظن عبدي بي فليظن بي‬ ‫مايشاء ‪.‬‬ ‫‪ /2‬االرادة والعزيمة القوية وحشد الهمم‬ ‫للوصول للهدف والنجاح‬


‫‪ /3‬الثقة العالية بالنفس وايمانك القوي بقدراتك ‪.‬‬ ‫‪ /4‬التعلم المستمر ومواكبة أخر ماوصل الية العقل‬ ‫البشري والتطور التقني ‪ ,‬واستغالل التقنيات‬ ‫الحديثة لتوفي الجهد والوقت ‪.‬‬

‫‪ /5‬السعي الى الحصول على الشهادات التي قد‬ ‫تفيدني في تحقيق هدفي ونجاحي دون االقتصار‬ ‫على مراحل التعليم العام ‪.‬‬


‫‪ /6‬تنمية المهارات والقدرات الشخصية ‪ :‬مثل مهارات اللغة‬ ‫واالتصال الفعال والحوار وتحمل ضغوط العمل والحياة ‪.‬‬ ‫‪ /7‬امتالك مهارات القدرة على تنظيم الوقت وادارته بحيث تجعل‬ ‫لنفسك خطط يومية واسبوعية وشهرية وسنويه لتحقيق هدفك‬ ‫بوضوح وتنظيم ‪.‬‬

‫‪/8‬االمتناع عن الخضوع ألي سبب كان واالبتعاد عن المحبطين‬ ‫والسلبيين ‪.‬‬ ‫‪ /9‬الترفية عن النفس بحيث تعطيها المساحه الكافية للراحة دون‬ ‫اقحامها الدائم في االعمال والمهام الحياتيه ‪.‬‬


‫تأكد بأن كل ناجح محارب ‪ ,‬وكل ناجح هو شخص‬ ‫عادي جدا ً ولكنه آمن بقدراته وعمل على دعمها‬ ‫وتطويرها واستغاللها وبالتالي الصعود بها نحو‬ ‫قمة النجاح ‪.‬‬


‫النجاح هو نتيجة لعمل وليس عمل بذاتة‬


‫استراحة ‪ 10 :‬دقائق‬


‫اهالً بعودتكن متدرباتي الطموحات‬ ‫اليوم األول‬ ‫الجلسة الثانية‬ ‫معنى النجاح في‬ ‫العمل‬

‫شروط النجاح في‬ ‫العمل‬

‫أخطاء يجب تجنبها‬ ‫لتحقيق النجاح في‬ ‫العمل‬

‫عرض مقطع فيديو‬ ‫للمتدربات للدكتور‬ ‫‪ :‬طارق السويدان‬

‫نشاط ‪1/2/2 :‬‬


‫معنى النجاح في العمل‬ ‫هو االرتقاء بالموظف والرئيس وبالتالي‬ ‫االرتقاء بمستوى العمل والمؤسسة بشكل عام‬


‫شروط النجاح في العمل‬ ‫‪ ‬اليعتبر الحصول على وظيفة او عمل هو الخطوة االخيرة في‬ ‫تحقيق االهداف ‪ ,‬بل يجب أن يدرك االنسان الشروط الخاصة‬ ‫بالنجاح في العمل ويهتم بتعزيز قدرتة على تطبيقها وفيما‬ ‫يأتي مجموعة من أهم شروط النجاح في العمل ‪:‬‬ ‫‪ /1 ‬معرفة النفس بشكل جيد ‪:‬‬ ‫‪ ‬مهم جدا للموظف ان يعرف قدراته ويسعى لتطويرها وبالتالي‬ ‫تحقيق النجاح العملي على المستوى الفردي ‪.‬‬ ‫‪ /2 ‬التكامل مع االهداف الخاصة بالمؤسسة ‪:‬‬ ‫‪ ‬من واجب الموظف تحقيق التكامل مع أهداف المؤسسة دون‬ ‫ان يتجاوزها او يتجاهلها بل يجعلها جزء من اهدافة هو ايضا ً‬


‫‪ /3 ‬األهتمام بتقييم األداء الوظيفي ‪:‬‬ ‫حيث يجب الحرص على تقييم االداء الوظيفي لكي يتمكن الموظف من‬ ‫معالجة نقاط الضعف ودعم وتطوير نقاط القوة وتحسين مستواه الوظيفي‬ ‫‪.‬‬

‫‪/4‬‬

‫تطوير مهارات التواصل ‪:‬‬

‫سواء عالقاته مع الرئيس او الموظفين معة في نفس المؤسسة او‬ ‫المراجعين والناس عامة ‪.‬‬ ‫‪ /5‬حسن اختيار المفردات ‪:‬‬ ‫ان يحرص الموظف على اختيار الفاظة وحسن المعاملة وتالفي النميمة‬ ‫ولتحقيق النجاح الذاتي والمهني ‪.‬‬


‫‪ /6 ‬االهتمام بالمظهر الالئق ‪:‬‬ ‫‪ ‬ان يحرص الموظف على الظهور بهندام مرتب ورائحة نظيفة وابتسامة‬ ‫مرسومة على محياة ونية حسنة واخالص تام في عملة لوجة هللا‬ ‫‪,‬وبالتالي يتبارك عملة ووقتة وجهدة ويلقى القبول ممن حولة ‪.‬‬

‫‪ /7 ‬العمل بروح الفريق ‪:‬‬ ‫‪ ‬أن يكون الموظف ذو ه ّمة ودافعية في العمل ويكون يد بيد مع‬ ‫بقية اصحابة الموظفين وبكل روح وحماس سيبدعون ينجحون‬ ‫ويرتفعون بمستوى مؤسستهم ‪.‬‬


‫أخطاء يجب تجنبها في العمل‬ ‫‪ /1 ‬المبالغة بتقديم االعتذار ‪:‬‬

‫‪ ‬هي كثرة االعتذار الصادر من الموظف نتيجة إلرتكابة خطأ ما‬ ‫‪ ,‬مع أن األخطاء جزء اليتجزا من بيئة العمل لذلك هو شيء‬ ‫طبيعي ال يستلزم المبالغة باالعتذار بل يعتذر بأسلوب معقول‬ ‫ويتحمل نتائج خطأة دون الهروب منها أو تقوقعة على نفسة‬ ‫ولوم نفسة باستمرار ‪.‬‬


‫‪ /2 ‬الوعد بتنفيذ مهام تفوق قدرات الموظف ‪:‬‬ ‫‪ ‬هي زيادة حماسة الموظف في بيئة العمل بحيث يفوق حماسة‬ ‫قدراتة مما يجعلة في موقف محرج بحيث اليستطيع تحقيق‬ ‫وعودة وكذلك يفقد ثقة من حولة ألنة لم يفي بوعدة او يعطي‬ ‫أعمالة بمستوى اقل من قدراته ‪.‬‬


‫‪/3 ‬‬

‫الدمج بين الحياة الشخصية والعمل ‪:‬‬

‫‪ ‬من ابرز االخطاء التي يقع فيها اغلب الموظفين حيث يشعرون‬ ‫باألعتياد على بيئة العمل مما يؤدي الى ادخال حياتهم‬ ‫الشخصية مع حياتهم المهنية ومناقشتها مع الزمالء بالعمل‬ ‫وقد تتفاقم الى اختالف وجهات النظر وحصول الخالفات ‪ ,‬او قد‬ ‫يتاثر بعض الموظفين بأزمة زميلهم الشخصية لذلك نعتبرها‬ ‫من االخطاء التي يجب تجنبها في العمل ‪.‬‬


‫نشاط ‪1/2/2 :‬‬ ‫‪ 5‬دقائق‬

‫ن‬


‫‪ ‬تقسيم المتدربات الى مجموعات‬ ‫‪ ‬وتوزيع اوراق بينهم بحيث يكون سؤال عند مجموعة تعرضة‬ ‫احدى المتدربات على المجوعات األخرى ‪ ,‬ومن تجيب تحسب‬ ‫لهم نقاط ويحصلون على هدية رمزية نهاية الدورة ‪.‬‬


‫عرض مقطع فيديو للدكتور ‪ :‬طارق‬ ‫السويدان بعنوان (كيف تحقق هدفك ؟ )‬


‫‪ ‬رأيك لما عرض في اليوم األول من الدورة‬ ‫‪ ‬وتوقعك لما سنتطرق لذكرة غدا ً بإذن هللا‬


‫غدا َ نلتقي باذن هللا‬ ‫شاكرة حضوركن وتفاعلكن ‪,,,‬‬


‫استراتيجيات النجاح‬ ‫في العمل والحياة‬ ‫للمدربة المعتمدة دوليا ً ‪ :/‬غادة علي الشهري‬


‫اليوم الثاني‬ ‫الجلسة األولى‬ ‫عشر‬ ‫استراتيجيات‬ ‫للنجاح‬

‫نشاط ‪:‬‬ ‫‪5‬د‬ ‫‪2/1/1‬‬

‫محاور‬ ‫اليوم الثاني‬

‫استراحة ‪10‬‬ ‫دقائق‬

‫كيف أصنع هدفي‬ ‫نحو النجاح ؟‬


‫عشر استراتيجيات رائعة للنجاح‬

‫‪:‬‬

‫‪ )1 ‬ممارسة عادة ساعة القوة يوميا ً ‪The Power Hour‬‬ ‫‪ ‬هذه العادة تحدث عنها أكثر من خبير من خبراء التنمية البشرية منهم أنتوني‬ ‫روبنز وجاك كانفيلد ‪,‬وفكرتها جميلة إذ أنها تحدي يومي مع نفسك يمكن أن‬ ‫تمارسها بالطريقة التي تريدها‪ ,‬فمثالً أنا أوزع الساعة كالتالي ‪ 20‬دقيقة رياضة‬ ‫على آلة المشي‪,‬و ‪ 20‬دقيقة إستماع لبرنامج تطوير ذاتي‪,‬و‪ 20‬دقيقة لقراءة‬ ‫كتاب ‪.‬جرب هذه العادة بالتوزيعة التي تناسبك‪ ,‬جرب اليوم ممارسة هذه العادة‬ ‫وستغير حياتك لألبد‪.‬‬ ‫‪ )2 ‬فكر على ورق وعالج المهمات واحدة واحدة ‪Single Handling‬‬ ‫‪ ‬هذه الفكرة واحدة من روائع الخبير بريان تريسي ‪,‬فهو يقول ‪ :‬أن التفكير‬ ‫والتخطيط دائما ً يجب أن يكون على ورق‪ ,‬واألهداف غير المكتوبة ما هي إال‬ ‫أضغاث أحالم !! وأنه عليك دائما ً التركيز لحل المهمات واحدة في المرة‬ ‫الواحدة‪,‬ال تضيع وقتك بالتركيز على أكثر من مهمة‪.‬‬


‫‪ )3 ‬أكتب على ورق في نهاية كل يوم األعمال التي ستقوم بها غدا ً‪.‬‬ ‫‪ ‬كل ليلة قبل أن أنام أسجل على ورقة ‪ 6‬أعمال سأقوم بها غداً‪ ,‬وأرقمها حسب‬ ‫أولوياتها‪.‬وفي صباح اليوم التالي أطالع الورقة وأبقيها في جيبي وعندما أصل للعمل‬ ‫اطالع الورقة ثانية وأبدأ باألعمال حسب أهميتها ‪.‬هذه الحركة توفر علي الكثير من‬ ‫الوقت في العمل وكذلك تقوي ذاكرتي‪.‬‬ ‫‪ )4 ‬إجعل من سيارتك جامعة مفتوحة متنقلة‪.‬‬ ‫‪ ‬وقد تكلمت عن هذه النقطة من قبل ‪,‬فإنني أمارسها منذ ما يقارب األربع سنوات‪,‬حيث‬ ‫أحتفظ في سيارتي ب سي دي أوديو يحتوي عدة برامج تطوير ذاتي‪ ,‬لمدربين‬ ‫مختلفين منهم بريان تريسي وأنتوني روبنز و جاك كانفيلد وتوني أليساندرا‪ ,‬والمسافة‬ ‫لغاية العمل تأخذ معي ‪ 20‬دقيقة و ‪ 20‬دقيقة أخرى في العودة‪,‬أي أنني أستمع ‪40‬‬ ‫دقيقة يوميا ً لهذه البرامج‪,‬بمعدل ‪ 5‬أيام في األسبوع والمجموع ‪ 200‬دقيقة ‪,‬وفي‬ ‫الشهر ‪ 800‬دقيقة ومجموعها سنويا ً ‪ 9600‬دقيقة‪ .‬أي ما مجموعه ‪ 160‬ساعة‬ ‫سنوياً‪,‬وهو أكثر من عدد الساعات المعتمدة الالزمة للحصول على بكالوريوس إدارة‬ ‫أعمال !!‬


‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪ )5‬إعتمد مبدأ ‪ ( 10 : 30‬عشرة ونصف ) للتطوير الذاتي ‪.‬‬ ‫هذه العادة تعلمتها من دارين هاردي رئيس تحرير ( مجلة النجاح ) األمريكية ‪,‬وهو‬ ‫خبير تنمية بشرية معتمد ‪,‬و يعتمد مبدأه على تخصيص نصف ساعة يوميا ً لإلستماع‬ ‫إلى أوديو تطوير ذاتي‪ ,‬والقراءة في كتاب لمدة عشرة دقائق وغالبا ً ما تكون قبل‬ ‫النوم‪,‬إذا لم يعجبك مبدأ (ساعة القوة ) إستخدم مبدأ ‪. 10 : 30‬‬ ‫‪ )6‬مبدأ العصف الذهني الفردي ‪Mind Storming‬لحل المشكالت ‪.‬‬ ‫وقد أشار إليه إيرل نايتنجيل في كورس (كن قائدا ً في حقلك) ‪ ,‬ثم طوره بريان تريسي‬ ‫وزاد عليه ‪,‬والفكرة الرئيسية في الموضوع أنه لكي تحل أي مشكلة تواجهك عليك أن‬ ‫تجلس وحدك في مكان هادئ‪ ,‬ثم تكتب على ورقة المشكلة وتفكر لمدة نصف ساعة ب‬ ‫‪ 20‬حالً للمشكلة ‪,‬في النهاية إختر الحلول المناسبة‪,‬جرب هذه الطريقة في الصباح قبل‬ ‫ذهابك للعمل أو في المساء عند العودة من العمل‪.‬‬ ‫‪ )7‬طريقة لوحة األحالم ‪Vision Board‬‬ ‫هذه الطريقة مهمة جدا ً للناجحين وتساهم في حالة التفاؤل وبعث األمل في النفس‬ ‫اإلنسانية‪ ,‬جرب جرب أن يكون لديك لوحة (أو صندوق) تضع عليها صورا ً للبيت‬ ‫الذي تنوي أن تشتريه (بيت األحالم )‪ ,‬وصورة للسيارة التي تنوي أن تشتريها عندما‬ ‫يتحسن وضعك المالي‪,‬وكذلك صور للبالد التي تنوي زيارتها‪.‬إبدأ اليوم كن متفائالً‬ ‫وخليك إيجابي‪.‬‬


‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪‬‬ ‫‪‬‬

‫‪ )8‬سجل أفكارك حتى ال تنساها‪.‬‬ ‫يقول الخبير توني أليساندرا ‪ ( :‬أن اإلنسان العادي يخطر على باله من ‪ 20‬ألف لغاية‬ ‫‪ 50‬ألف فكرة يوميا ً ‪,‬أغلبها معاد تكريره من قبل ) ‪,‬لذلك ال بد أن يسجل اإلنسان أفكاره‬ ‫قبل أن ينساها‪ ,‬أنا شخصيا ً إشتريت من حوالي الستة أشهر مسجلة صغيرة من سوني‬ ‫شكلها مثل الجوال‪,‬وهي تسجل وتحتفظ بالتسجيل ألكثر من ‪ 500‬ساعة‪ ,‬وأنا أسجل كل‬ ‫يوم أفكاري وهي ال تفارقني أينما ذهبت‪,‬وقد إستفدت منها حين أكون وحدي بالسيارة‬ ‫وتخطر على بالي فكرة فأسارع بتسجيلها‪.‬‬ ‫‪ )9‬أقفل التلفاز ووفر من وقتك ‪ 4‬ساعات يوميا ً‪.‬‬ ‫معدل مشاهدة الناس للتلفاز يصل ألربع ساعات يومياً‪,‬فإذا لم ترغب في قفل التلفاز بل‬ ‫خفضت المشاهدة إلى ساعتين يومياً‪ ,‬أي في األسبوع ‪ 14‬ساعة‪ ,‬وهو ما يعادل يومين‬ ‫عمل يمكن إضافتهم إلى وقتك الحر‪.‬‬ ‫‪ )10‬أكتب قائمتك للنجاح وتسلق سلم المجد‪.‬‬ ‫تخيل نفسك تسير على طريق النجاح وقد أرخى الليل سدوله وخيم على الكون السكون‬ ‫‪,‬وإذ أنت كذلك تمشي شاهدت مشاعل منيرة من بعيد‪,‬هذه المشاعل في طريق النجاح‬ ‫هي المواقع والمدونات والكتب التي تتحدث عن النجاح و التطوير الذاتي ‪,‬أنا لدي‬ ‫قائمتي للنجاح ولدي مواقع أزورها يوميا ً لتلهمني وتطعمني نجاحا ً وتفاؤل‪ ,‬فهل لديك‬ ‫أنت ؟! أكتب اليوم قائمتك للنجاح وتسلق سلم المجد وغدا ً أراك على القمة‪.‬‬


‫نشاط ‪2/1/1 :‬‬ ‫‪ 5‬دقائق‬

‫ن‬


‫‪ ‬احظار لعبة االلواح الخشبية‬ ‫‪ ‬وتفعيل مبدأ التعلم النشط والعصف الذهني للمتدربات‬ ‫‪ ‬وتحقيق اهمية الهدوء وضبط النفس في المواقف الحياتية‬ ‫والعملية‬


‫كيف اصنع هدفي نحو النجاح ؟‬ ‫‪ ‬إن أهمية األهداف في حياتنا كأهمية الوقود بالنسبة للمركبة‪ ,‬فالوقود هو‬ ‫الذي يولد القوى الدافعة نحو المضي لألمام‪ ,‬ويجعلها تتغلب على جميع‬ ‫المنحدرات والسهول والهضاب المرتفعة لكي تصل للمكان المقصود‪ ,‬كما‬ ‫أن الوقود ال يؤدي أثره إال بعد أن يحترق لكي يعطي هذه الطاقة الجبارة‬ ‫لتسيير المركبات‪ ,‬وكذلك هو الحال بالنسبة لألهداف‪ ,‬فهي التي تعطي‬ ‫معنى آخر للحياة‪ ,‬وتعطي القوة لتجاوز العقبات والعوائق لتحقيق كل ما هو‬ ‫غا ٍل ونفيس‪ ,‬يحفظ للمرء أثره بعد مماته‪.‬‬ ‫وال بد لكي تحقق األهداف عملها من االكتواء بنار التصبر على التنفيذ‪,‬‬ ‫ومواصلة الليل بالنهار‪ ,‬ولجم النفس بلجام المجاهدة‪ ,‬ومنع الملذات لتحقيق‬ ‫األهداف العالية‪.‬‬


‫‪‬‬

‫أهداف قرآنية سامية‪:‬‬ ‫إن الحياة ما هي إال ميدان كبير لجهاد النفس نحو تحقيق أكبر حلم وأغلى هدف‬ ‫خلق اإلنسان من أجله‪ ,‬أال وهو عبادة هللا رب العالمين قال تعالى‪َ { :‬و َما َخلَ ْقتُ‬ ‫ُون} سورة الذاريات [‪ ,]56‬وهللا عز شأنه قد حرض الناس‬ ‫اإل َ‬ ‫ْال ِج َّن َو ْ ِ‬ ‫نس ِإ َّال ِليَ ْعبُد ِ‬ ‫اَّللَ َو ْلتَن ُ‬ ‫نحو هذا الهدف الغالي فقال تعالى‪{ :‬يَا أَيُّ َها الَّذِينَ آ َمنُوا ات َّقُوا َّ‬ ‫س َّما‬ ‫ظ ْر نَ ْف ٌ‬ ‫قَدَّ َم ْ‬ ‫سوا َّ‬ ‫اَّللَ ِإ َّن َّ‬ ‫ت ِلغَ ٍد َواتَّقُوا َّ‬ ‫ير بِ َما ت َ ْع َملُونَ [‪َ ]18‬و َال ت َ ُكونُوا َكالَّذِينَ نَ ُ‬ ‫اَّللَ َخبِ ٌ‬ ‫اَّللَ‬ ‫اب ْال َجنَّ ِة‬ ‫ص َح ُ‬ ‫ص َح ُ‬ ‫ار َوأ َ ْ‬ ‫س ُه ْم أ ُ ْولَئِ َك ُه ُم ْالفَا ِسقُونَ [‪َ ]19‬ال يَ ْست َ ِوي أ َ ْ‬ ‫سا ُه ْم أَنفُ َ‬ ‫فَأَن َ‬ ‫اب النَّ ِ‬ ‫ْس‬ ‫ص َح ُ‬ ‫أَ ْ‬ ‫اب ْال َجنَّ ِة ُه ُم ْالفَائِ ُزونَ [‪ }]20‬سورة الحشر[ ‪ ,]20-18‬وقال تعالى‪{ :‬لَّي َ‬ ‫اَّلل َو ِليًّا‬ ‫ب َمن يَ ْع َم ْل ُ‬ ‫ِبأ َ َما ِن ِي ُك ْم َوال أ َ َما ِني ِ أ َ ْه ِل ْال ِكتَا ِ‬ ‫ُون ِ‬ ‫سو ًءا يُ ْجزَ ِب ِه َوالَ يَ ِج ْد لَهُ ِمن د ِ‬ ‫ات ِمن ذَ َك ٍر أ َ ْو أُنثَى َو ُه َو ُمؤْ ِم ٌن فَأ ُ ْولَ ِئ َك‬ ‫صا ِل َح َ‬ ‫يرا [‪َ ]123‬و َمن يَ ْع َم ْل ِمنَ ال َّ‬ ‫َص ً‬ ‫َوالَ ن ِ‬ ‫يَ ْد ُخلُونَ ْال َجنَّةَ َوالَ يُ ْ‬ ‫يرا [‪ }]124‬سورة النساء [‪.]124-123‬‬ ‫ظلَ ُمونَ نَ ِق ً‬ ‫والنبي عليه الصالة والسالم ما بعث إلى الناس إال بعد أن بين هللا له أهداف هذه‬ ‫ْس َعلَي َْك ُهدَا ُه ْم َولَ ِك َّن اَّللَ يَ ْهدِي َمن يَشَاء } ‪-‬‬ ‫الرسالة‪ِ { [ :‬إ ْن أ َ َ‬ ‫نت ِإ َّال نَذ ٌ‬ ‫ِير} ‪{ -‬لَّي َ‬ ‫سالَتَهُ} ‪َ { -‬و َما‬ ‫نز َل ِإلَي َْك ِمن َّر ِب َك َو ِإن لَّ ْم ت َ ْفعَ ْل فَ َما بَلَّ ْغ َ‬ ‫الر ُ‬ ‫{يَا أَيُّ َها َّ‬ ‫ت ِر َ‬ ‫سو ُل بَ ِل ْغ َما أ ُ ِ‬ ‫َاك ِإ َّال َر ْح َمةً ِل ْلعَالَ ِمينَ } ]‪.‬‬ ‫س ْلن َ‬ ‫أ َ ْر َ‬


‫‪‬استراحة ‪ 10 :‬دقائق‬


‫اليوم الثاني‬ ‫الجلسة الثانية‬

‫• مراحل تحديد‬ ‫االهداف‬

‫• معنى االستراتيجية‬ ‫• نشاط ‪2/2/2‬‬ ‫• ‪5‬د‬ ‫عرض قصة‬ ‫للتوضيح والفائدة‬

‫• عرض مقطع فيديو‬ ‫• ختام الدورة‬ ‫• استمارة تقييم‬


‫‪ ‬مراحل تحديد األهداف‬

‫‪:‬‬

‫تنقسم مراحل تحديد األهداف إلى مرحلتين رئيسيتين‪ ,‬مرحلة صياغة األهداف بشكل‬ ‫تفصيلي‪ ,‬ومرحلة تناسق األهداف مع الذات‪ ,‬ونتناول في هذه المرة المرحلة األولى من‬ ‫هاتين المرحلتين‪ ,‬وهي ‪:‬‬

‫‪ -1‬صياغة األهداف بشكل تفصيلي ‪:‬‬ ‫إن وضع األهداف يتعدى كونه كتابة مجموعة من األمنيات إلى وضع هيكل واضح‪,‬‬ ‫يتضح من خالله كيف يكون التنفيذ‪ ,‬ويتشكل على خلفيته جميع المنعطفات التي ستمر‬ ‫على الهدف مع وضع اآللية الالزمة للتغلب عليها‪ ,‬مع تحديد المعايير التي سيقيم الهدف‬ ‫بناء عليها‪.‬‬

‫أ‪ -‬اختر هدفًا يستحق العناء المبذول في سبيله‪:‬‬ ‫ال بد وأن تستشعر أن الهدف يمثل قيمة نسبية لك؛ حتى يفجر فيك طاقات العزم‬ ‫والتصميم واإلرادة النافذة لتحقيقه‪ ,‬أما األهداف التافهة فهي ال تحرك ساكنًا وال تدفع‬ ‫عقبة‪ ,‬فهي مجرد ملهاة عن ساحات الجد والكد والتعب‪.‬‬

‫وإياك إياك أن تنسى أن يكون هذا الهدف مما يرضى عنه رب العالمين ليبارك لك‬ ‫فيه‪ ,‬ويعينك على تحقيقه‪ ,‬وإال فالنار قد أعدها هللا جزا ًء وفاقًا‪.‬‬


‫‪ ‬ب – صغ هدفك بشكل إيجابي‪:‬‬ ‫كثيرا من الناس حينما يسألون عن أهدافهم‬ ‫من المالحظ أن ً‬ ‫يجيبون بأسلوب سلبي‪ ,‬فيذكرون ما ال يرغبون في تحقيقه ً‬ ‫بدال‬ ‫من ذكر ما يريدون تحقيقه‪ ,‬والعقل الذي يصاغ بطريقة سلبية‬ ‫يقع منه رد فعل خاطئ تما ًما إذا تمت صياغة الهدف بشكل‬ ‫سلبي‪.‬‬


‫‪ ‬ت – ضع هدفك في سياق‪:‬‬ ‫وهو يعني أن تسأل نفس ‪ :‬أين‪....‬؟ ومتى‪....‬؟ومع من‪.......‬؟وكيف‪.....‬؟‬ ‫إن الهدف ال يطلق عليه اسم الهدف إال إذا كان يعبر عن واقع ملموس‪,‬‬ ‫صورا مشوشة أو أشكال غامضة‪ ,‬فكما أن الشجرة يتضح شكلها‬ ‫وليس‬ ‫ً‬ ‫بالبيئة المحيطة بها فكذلك الهدف‪ ,‬ال يتبين مغزاه إال بانجالء الظلمة عن‬ ‫البيئة التي سينفذ فيها‪ ,‬كما أن ذلك هو الذي يجعل األهداف قابلة للقياس‬ ‫والتقييم؛ فتتمكن من تقييم تقدمك في أهدافك‪ ,‬وأنت ما زلت لم تتحصل على‬ ‫الحصيلة المطلوبة ‪.‬‬


‫‪ ‬ث‪ -‬عبر عن هدفك في شكل متعلق‬

‫بالحواس‪:‬‬

‫خلق هللا هذا اإلنسان في تناسق عجيب بين العقل الذي يحكم صحة مسيرة‬ ‫اإلنسان في هذا الكون وبين القلب مكمن العواطف والحواس الذي يعد القوة‬ ‫الدافعة للطريق الذي يحدده العقل‪ ,‬وهو مما ال يجعلنا أن ننسى فنرضى إحدى‬ ‫الجانبين على حساب اآلخر‪ ,‬فإذا صغت أهدافك مستخد ًما عقلك؛ فال بد أن‬ ‫تتخيل المشاعر المحيطة به والصور المتعلقة به‪.‬‬ ‫إن إطالق العنان لنصف الدماغ األيمن في هذه المرحلة يعد حجر زاوية في‬ ‫مضيك نحو أهدافك‪ ,‬فالهدف الذي تذوقت حالوة تحقيقه‪ ,‬واستشعرت مشاعر‬ ‫لطيفة عند إنجازه‪ ,‬وتذكرت االبتسامات واألحزان المرتبطة به‪ ,‬كل ذلك وأنت‬ ‫ما زلت في مرحلة الصياغة؛ لحري بك أن تقطع المفاوز طلبًا لتحقيقه‪ ,‬وال‬ ‫ريب في أن ذلك سيسهم إلى حد كبير في شحذ همتك نحو مواصلة الطريق‪,‬‬ ‫والتغلب على عقبات الطريق المعوقة‪.‬‬


‫‪ ‬ج‪ -‬اختر هدفًا يمكن تحقيقه بنفسك‬

‫‪:‬‬

‫من األهداف ما يتعدى إلى الغير ‪-‬أي يتعلق تحققه بالغير‪ -‬ولو‬ ‫تركنا هذه النوعية من األهداف إلى ظروف اآلخرين؛ الفتقد‬ ‫الهدف لمعناه‪ ,‬وضاع فيه قابليته للتقييم والمحاسبة‪ ,‬ولذلك‬ ‫عليك في مثل هذه األنواع من األهداف أن تتخير الجزء الذي‬ ‫يقع على عاتقك فقط فعله‪ ,‬ثم قيم نفسك على أساسه‪.‬‬


‫معنى االستراتيجية في الحياة‬

‫‪:‬‬

‫‪ ‬اإلستراتيجية ‪ /‬كما يعرفها علماء اإلدارة هي الطريق الدائمة التي يسير‬ ‫عليها اإلنسان في حياته ‪ ..‬وكل إنسان يحتاج دائما إلى االستراتيجيات‬ ‫في مواقف مختلفة من حياته‪.‬‬ ‫فيحتاج على سبيل المثال إلى إستراتيجية للحوار مع األبناء‪,‬‬ ‫وإستراتيجية لعرض خدماته على العمالء‪ ,‬وإستراتيجية أخرى لتوزيع‬ ‫وقته بين مشاغل اليوم ‪ ...‬وهكذا‪.‬‬ ‫إذن فإن اإلنسان يستخدم العديد من االستراتيجيات اليومية‪.‬‬ ‫واالستراتيجيات التي يستخدمها اإلنسان قد تقود للنجاح في المهمة وقد‬ ‫تفشل‪ .‬وهذه االستراتيجيات انغرست وانطبعت في نفس اإلنسان منذ‬ ‫الصغر فهو يستخدمها بشكل تلقائي‪ ,‬ويستطيع تغييرها إذا تنبه للعيب‬ ‫الذي فيها وعمل على ذلك‪ .‬وسنتعرف في هذا الموضوع على خصائص‬ ‫استراتيجيات النجاح ويستطيع كل إنسان بعد ذلك بدراسة استراتيجياته‬ ‫أن يعرف إن كانت تتحلى بتلك الخصائص أم ال‪.‬‬


‫‪ ‬عرض قصة الرجل األعمى للمتدربات‬ ‫وتوضيح دور االستراتيجية في الحياة‬ ‫العامة‬


‫‪‬عرض مقطع فيديو للمتدربات‬ ‫بعنوان ( خطاب عن النجاح )‬ ‫‪‬ل ويل سميث‬


‫‪‬‬

‫ختام الدورة‬

‫‪ ‬أشكر لكن حضوركن ‪,,,‬‬ ‫‪ ‬ودمتن بخير وسنلتقي في دورات تطويرية قادمة بإذن هللا ‪..‬‬

‫‪ ‬المدربة ‪:‬‬ ‫‪ ‬غادة علي الشهري‬

3__  
3__  
Advertisement