Page 74

‫�إىل حتديث ال�شبكات القائمة حاليا‬ ‫و�إ�ستبدالها ب�شبكات النطاق العري�ض‬ ‫وبالتايل �إدخال وتركيب منتجات‬ ‫وخدمات وحلول جديدة تواكب هذه‬ ‫النقلة احلديثة يف هذه ال�شبكات‬ ‫وبالتايل ظهور فر�ص واعدة يف هذه‬ ‫الأ�سواق �ساهمت يف ال�سعي لدخول‬ ‫هذه الأ�سواق بحثا عن فر�ص ت�سويقية‬ ‫ت�ستطيع ال�شركة من خاللها �إيجاد‬ ‫موطئ قدم يف هذه الأ�سواق النا�شئة ‪.‬‬ ‫وقال ردا على �س�ؤال كيف تنظر‬ ‫ال�شركة �إىل ال�سوق واملناف�سة فيه "‬ ‫�ساهمت النتائج املرتتبة على الركود‬ ‫الإقت�صادي العاملي يف دخول منتجني‬ ‫ومناف�سني من الدول الأوربية ودول‬ ‫�شرق �آ�سيا يف �إرتفاع حدة املناف�سة‬ ‫يف الأ�سواق اخلليجية ومنطقة ال�شرق‬ ‫الأو�سط ب�شكل عام ؛ وتدرك ال�شركة‬ ‫جيدا من خالل �إ�سرتاتيجياتها‬ ‫املو�ضوعة كيفية التغلب على املناف�سة‬

‫وذلك من خالل فهمها ملتطلبات‬ ‫العمالء والإ�ستمرار يف تقدمي‬ ‫منتجات وخدمات وحلول �إت�صاالت‬ ‫عالية اجلودة وب�أ�سعار تناف�سية بهدف‬ ‫املحافظة �أدائها املتميز والتغلب‬ ‫على هذه املناف�سة واملحافظة على‬ ‫ح�صتها يف ال�سوق املحلي و�أ�سواق‬ ‫الدول املجاورة ‪� .‬إال �أنه ورغما عن‬ ‫ذلك ؛ ف�إن النظرة التفا�ؤلية لإدارة‬ ‫ال�شركة و�إمكانية التغلب على مثل هذه‬ ‫ال�صعوبات والبحث عن �أ�سواق جديدة‬ ‫والدخول يف قطاعات �أخرى جديدة‬ ‫وتنويع م�صادر الدخل �سي�ساهم يف‬ ‫جتاوز كل هذه ال�صعوبات والتحديات‬ ‫وحتقيق الأهداف املن�شودة ‪.‬‬ ‫وحول مبادرة �أف�ضل ال�شركات‬ ‫�أداء التي اطلقتها املجلة يقول‬ ‫"ميكنني القول ب�أن التقييم الذي‬ ‫جتريه املجلة حول �أداء ال�شركات‬ ‫ب�أنه تقييما حقيقيا لأداء ال�شركات‬

‫اداء اﻟﻤﺎﻟﻲ‬

‫)اﻟﻨﺴﺒﺔ ‪(٪‬‬ ‫‪50‬‬ ‫‪40‬‬ ‫‪30‬‬ ‫‪20‬‬ ‫‪10‬‬

‫‪١٤٫٥‬‬

‫‪١٦٫٧‬‬

‫‪٢٤٫١‬‬

‫اﺣﺘﺴﺎب‬ ‫ﺻﺎﻓﻲ‬ ‫اﻟﻌﺎﺋﺪ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻫﺎﻣﺶ اﻟﺮﺑﺢ ﻫﺎﻣﺶ اﻟﺮﺑﺢ‬ ‫ﻣﺘﻮﺳﻂ‬ ‫ﺣﻘﻮق‬ ‫اﻟﻤﺴﺎﻫﻤﻴﻦ‬

‫‪١٦٫٢‬‬

‫اﻟﻌﺎﺋﺪ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﺘﻮﺳﻂ‬ ‫اﺻﻮل‬

‫‪١٤٫٣‬‬

‫اﺣﺘﺴﺎب‬ ‫اﻟﻨﻤﻮ‬

‫‪١١٫٢‬‬

‫ﺻﺎﻓﻲ‬ ‫اﻟﻨﻤﻮ ﻓﻲ‬ ‫اﻟﺮﺑﺢ‬

‫‪٤٧٫٧‬‬

‫اﻟﻨﻤﻮ ﻓﻲ‬ ‫اﻟﻌﺎﺋﺪات‬

‫‪0‬‬

‫وذلك من واقع البيانات واملعلومات‬ ‫التي تقدمها ال�شركات والتي تقوم‬ ‫على ال�شفافية والتقيد باملوجهات‬ ‫والقرارات ال�صادرة من اجلهات‬ ‫الرقابية امل�شرفة على هذه ال�شركات‬ ‫‪ ..‬كما �أن مثل هذا التقييم والذي‬ ‫جتريه �أحد اجلهات املتخ�ص�صة‬ ‫واملعتمدة يعترب مرجعا موثقا به يف‬ ‫توفري معلومات قيمة تت�سم بالدقة‬ ‫وال�شفافية مما ي�ساعد امل�ستثمرين‬ ‫يف �إتخاذ قراراتهم ل�شراء الأ�سهم‬ ‫بناء على املعلومات والبيانات املقدمة‬ ‫والتي تت�سم باملو�ضوعية وال�شفافية ‪.‬‬

‫�إ�ستمرار �ضخ املزيد‬ ‫من الإ�ستثمارات‬ ‫يف ال�سلطنة‬ ‫�ساهم يف خلق‬ ‫العديد من الفر�ص‬ ‫الإ�ستثمارية‬

‫ولذلك ف�إنه ومن وجهة نظري ف�إن‬ ‫هذا التقييم يوفر معلومات قيمة‬ ‫للم�ستثمرين ت�ساعدهم يف �إتخاذ‬ ‫قراراتهم بكل واقعية ودقة و�شفافية‬ ‫من دون الإنزالق يف جمازفات غري‬ ‫وم�أمونة العواقب ‪ .‬وبالتايل ف�إن هذه‬ ‫املبادرة تعترب من املبادرات القيمة‬ ‫لكافة املهتمني ‪.‬‬ ‫وعن توقعاته حول �أداء �سوق م�سقط‬ ‫خالل العام اجلاري قال " �إن �إ�ستمرار‬ ‫�ضخ املزيد من الإ�ستثمارات يف‬ ‫م�شاريع البنية الأ�سا�سية يف ال�سلطنة‬ ‫�ساهم يف خلق العديد من الفر�ص‬ ‫الإ�ستثمارية لعدد كبري من �شركات‬ ‫امل�ساهمة العامة املدرجة يف �سوق‬ ‫م�سقط للأوراق املالية ‪ ..‬حيث‬ ‫�ساهمت هذه الفر�ص املوفرة لهذه‬ ‫ال�شركات يف حت�سن الأداء والنتائج‬ ‫املالية لهذه ال�شركات مما �ساهم يف‬ ‫جذب العديد من امل�ستثمرين و�صغار‬ ‫امل�ستثمرين يف الإقبال على �شراء‬ ‫الأ�سهم مما ي�ساهم يف حت�سن �أداء‬ ‫�سوق م�سقط للأوراق املالية‪.‬‬ ‫يونيو ‪2012‬‬

‫عـالـم االقـتـصاد واألعــمال‬

‫‪65‬‬

AIWA_JUNE_12  

AIWA_JUNE_12

AIWA_JUNE_12  

AIWA_JUNE_12