Page 1

‫من��ح حمافظ��ة ع��دن وس��ام الش��جاعة‬

‫جملس الوزراء مينح مكاتب الوزارات يف احملافظة صالحيات وزارية‬

‫(املدينة عدن) ن�صف �صهريه ت�صدر عن مكتب حمافظ حمافظة عدن‬

‫‪5‬‬

‫‪ 18‬دي�صمرب ‪2012‬م العدد ( )‬

‫رئيس الوزراء من‬ ‫ع�دن‪ :‬سي���ذهب‬ ‫خريف هذه املدينة‬ ‫ل��ت��زده��ر وي��ع��ود‬ ‫ربيعها من جديد‬

‫وفد االحتاد األوروبي وس��فراء الدول دائمة العضوية يعقدون‬ ‫حمادثات مع حمافظ احملافظة وممثلي الفعاليات السياسية‬ ‫خــــا�ص‬ ‫التقى يف ق�شر ‪ 22‬مايو مبديرية التواهي‬ ‫حمافظة عدن وفد االحت��اد االأوروب��ي و�شفراء‬ ‫عدد من الدول دائمة الع�شوية يف جمل�س االمن‬ ‫مبحافظ حمافظة ع��دن املهند�س وحيد علي‬

‫ر�شيد �شمن �شل�شلة من اللقاءات يجريها الوفد مع‬ ‫ممثلي االأحزاب والتنظيمات ال�شيا�شية وال�شباب‬ ‫واحلراك اجلنوبي لبحث ال�شبل الكفيلة باجناح‬ ‫احلوار الوطني ‪.‬‬

‫تتمة >>�س‪2‬‬

‫حمافظ عدن يناقش ترتيبات الكهرباء للصيف القادم‬ ‫خــــا�ص‬ ‫تراأ�س �شباح االثنني الفائت املهند�س وحيد علي ر�شيد حمافظ‬ ‫حمافظة عدن اجتماعا مل�شوؤويل موؤ�ش�شة الكهرباء لالطالع على او�شاع‬ ‫الكهرباء باملحافظه واال�شتعدادات اجلاريه ملجابهة ال�شيف القادم‬ ‫وكذا تنفيذ قرارات جمل�س ال��وزراء االخرية والتي ق�شت بدعم عدن‬ ‫ب‪ 200‬ميجا وات جديده ‪.‬‬ ‫و ا�شتعر�س االجتماع مديونية املوؤ�ش�شة و ايجاد احللول املنا�شبه‬

‫لها حيث اك��د حمافظ ع��دن على اهمية اال���ش��راع يف اال�شالحات يف‬ ‫قطاع الكهرباء لتقدمي خدمات اف�شل للمواطنني يف عدن ‪ ,‬واال�شراع‬ ‫يف تنفيذ قرارات جمل�س الوزراء بخ�شو�س اال�شتعداد لل�شيف القادم‬ ‫بتامني التيار الكهربائي ب�شورة تخفف من حدة االنقطاعات وت�شمن‬ ‫للمواطنني ظ��روف اف�شل بعيدا عن معاناة انقطاع التيار الكهربائي‬ ‫ال�شابقة ‪ .‬ونوه اىل ان قرارات جمل�س الوزراء جاده وهناك تعاون كبري‬ ‫للحد من م�شكالت االنقطاعات الكهربائية تقديرا لعدن وابنائها ‪.‬‬ ‫تتمة >>�س‪2‬‬

‫خــــا�ص‬ ‫عقد ام�س مبحافظة عدن اجتماع للمجل�س اال�شت�شاري بعدن بح�شور وزير‬ ‫املياه والبيئة عبده رزاز �شالح وحمافظ املحافظة املهند�س وحيد علي ر�شيد‬ ‫واأع�شاء املجل�س ملناق�شة نتائج زيارة احلكومة اإىل عدن موؤخرا‪.‬‬ ‫كما تطرق االجتماع اإىل مناق�شة اأو�شاع اخلدمات االأ�شا�شية (‬ ‫الكهرباء ‪-‬املياه والنظافة ) وجملة من الق�شايا العامة اأبرزها ترميم‬ ‫املدار�س يف حمافظة عدن وتقرير �شندوق النظافة وم�شروع خطة‬ ‫عمل املجل�س اال�شت�شاري واحلركة الريا�شية وال�شبابية وترميم‬ ‫واإعادة بناء ميدان احلبي�شي مبدينة كريرت ‪.‬‬ ‫ويف االجتماع اأ�شاد وزي��ر املياه والبيئة مب�شتوى وو�شع واأداء‬ ‫املوؤ�ش�شة املحلية للمياه وال�شرف ال�شحي بعدن ال��ذي ي�شري نحو‬ ‫التح�شن خالل الفرتة احلالية مقارنة بالفرتة املا�شية ‪ ..‬منوه ًا باأهمية‬

‫تفعيل الوعي لعملية حت�شيل ر�شوم خدمات املياه وال�شرف ال�شحي بني‬ ‫اأو�شاط خمتلف فئات املجتمع ل�شمان اإ�شالح وت�شحيح م�شار موؤ�ش�شة املياه ‪.‬‬ ‫تتمة >>�س‪2‬‬

‫حبضور وزير املياه اجمللس االستشاري يناقش نتائج زيارة احلكومة للمحافظة‬

‫حمافظ عدن يلتقي سفري كوريا اجلنوبية‬ ‫خــــا�ص‬ ‫بحث حمافظ عدن املهند�س وحيد علي ر�شيد‬ ‫اال�شبوع املن�شرم مع �شفري كوريا اجلنوبية يف‬ ‫اليمن ارك كيو اوك �شبل ال��ت��ع��اون امل�شرتك‬ ‫ب��ني البلدين ال�شقيقني يف خمتلف امل��ج��االت‪,‬‬ ‫وا�شاد ال�شفري‬ ‫ال�������ك�������وري يف‬ ‫اليمن مب�شتوى‬ ‫ال����ت����ح���������ش����ن‬ ‫امل������ل������ح������وظ‬ ‫ال����ذي ت�شهده‬ ‫حم�����اف�����ظ�����ة‬ ‫ع���دن ‪ .‬وق��ال‬ ‫ب���ا ن ال��و���ش��ع‬ ‫يف حم��اف��ظ��ة‬ ‫عدن االن مهياأ‬

‫اكرث من اي وقت م�شى للعمل اال�شتثماري لذا‬ ‫�شن�شعى اىل اقناع عدد من ال�شركات الكورية‬ ‫لال�شتثمار يف عدن ودعا حمافظ عدن لزيارة‬ ‫كوريا اجلنوبية معربا عن ا�شتعداد كوريا تقدمي‬

‫تتمة >>�س‪2‬‬

‫معا لتوحيد اجلهود وتوجيهها يف خدمة النظافة‬ ‫مشاركة اجملتمع اهلدف األساس ملؤمتر النظافة‬


‫العدد ‪5‬‬

‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬

‫حفل إشهار فريق عمار األرض بعدن‬ ‫متابعات‬ ‫اأق���ي���م ب��ك��ل��ي��ة ال��رب��ي��ة ج��ام��ع��ة ع��دن‬ ‫االربعاء املن�شرم حفل ا�شهار فريق عمار‬ ‫االر���ض من خ��ال تد�شني املرحلة الثانية‬ ‫مل�شروع " ومن يعظم �شعائر اهلل " ‪.‬‬ ‫ويف حفل اال�شهار القيت كلمتان لرئي�شة‬ ‫ال��ف��ري��ق ر����ش���اء ح�����ش��ني اح��م��د وامل��دي��ر‬ ‫التنفيذي ملنظمة �شناع النه�شة بعدن فائزة‬ ‫التميمي ‪ ،‬اك��دا اهمية ا�شراك ال�شباب يف‬ ‫عمارة االر�ض وتطوير املجتمع من خال العمل الطوعي يف‬ ‫الكليات واملنظمات واجلمعيات بهدف حت�شني الو�شع البيئي‬ ‫واالكادميي ورفع م�شتوى الوعي لديهم وتنمية مهاراتهم‬ ‫احلياتية ‪.‬‬ ‫و�شددا على �شرورة تفعيل جهود ال�شباب وتوجيههم‬ ‫نحو ال��رام��ج الفاعلة مب��ا يكفل ترجمتها يف حياتهم‬ ‫العلمية والعملية وت�شخري طاقاتهم نحو ق�شايا املجتمع‬ ‫والتفاعل معها ‪.‬‬

‫تخلل احل��ف��ل ع��ر���ض تعريفي بفريق ع��م��ار االر���ض‬ ‫وم�شاريعها يف ترميم وتو�شيع م�شلى كلية الربية بجامعة‬ ‫عدن "املرحلة االوىل "وتنظيم دورات تدريبية يف جمال‬ ‫اال�شعافات االول��ي��ة وحتليل ال�شخ�شية ع��ر اال�شكال‬ ‫الهند�شية و امل�شاريع املقرح تنفيذها للفرة القادمة يف‬ ‫تنفيذ حملة نظافة وت�شجري يف الكلية‪.‬‬ ‫ح�شر حفل اال�شهار مدير مكتب ال�شوؤون االجتماعية‬ ‫والعمل بعدن اأيوب اأبوبكر‪.‬‬

‫‪ 384‬طالبا ينفذون محلة نظافة لشواطئ عدن‬

‫مكاتب ومديريات ‪2‬‬

‫توزيع حقائب مدرسية لـ ‪ 800‬يتيم يف حمافظات عدن وحلج وأبني‬ ‫متابعات‬ ‫وزعت منظمة االإغاثة االإ�شامية يف حمافظة‬ ‫عدن االأربعاء الفائت حقائب مدر�شية ل�‪800‬‬ ‫يتيم ويتيمة من حمافظات عدن‪ ،‬حلج‪ ،‬اأبني �شمن‬ ‫م�شروع رعاية الطفل واليتيم التابع للمنظمة ‪..‬‬ ‫واأو�شحت ال�شابطة امليدانية لرنامج رعاية‬ ‫الطفل واليتيم يف منظمة االإغاثة االإ�شامية‬ ‫بعدن منال باوزير لوكالة االأنباء اليمنية (�شباأ)‬ ‫اأن احلقيبة املدر�شية ت�شمل عدد من امل�شتلزمات‬ ‫التي يحتاج اإليها الطالب ‪ ..‬مبينة اأن التوزيع‬ ‫ياأتي �شمن خطة م�شروع رعاية الطفل واليتيم‬ ‫ال���ذي تنفذه املنظمة يف ع��دد م��ن حمافظات‬ ‫اجلمهورية بهدف م�شاعدة االأي��ت��ام يف حتمل‬ ‫االأعباء الدرا�شية وخ�شو�ش ًا لدى االأ�شر الفقرية‪.‬‬ ‫واأ���ش��ارت اإىل اأن املنظمة تهدف اأي�ش ًا تعزيز العملية‬ ‫التعليمية يف نفو�ض االأطفال‪ ،‬وبث روح االأم��ل والتفاوؤل‬ ‫بامل�شتقبل يف نفو�شهم‪.‬‬

‫تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪ ..‬تتمات ‪..‬‬

‫وفد الحتاد الأوروبي‬ ‫وتكون الوفد من ال�شر بارت وزير الدولة الريطاين ل�شوؤون‬ ‫متابعات‬ ‫ال�شرق االو�شط و�شمال افريقيا ‪ ،‬وممثل االحتاد االوروبي ‪ ،‬و�شفراء‬ ‫ا�شتمرت على مدى يومي االربعاء واخلمي�ض‬ ‫كا من بريطانيا والواليات املتحدة االمريكية ‪ ،‬ورو�شيا ا�شافة اىل‬ ‫من اال�شبوع املن�شرم بعدن حملة تنظيف �شاملة‬ ‫ع�شو اللجنة الفنية للحوار الوطني لطفي �شطاره ‪.‬‬ ‫لل�شواطئ باملحافظة متثلت بجمع خملفات‬ ‫وخال اللقاء اطلع الوفد على �شرح موجز من حمافظ املحافظة‬ ‫االك��ي��ا���ض البا�شتيكية وخملفات ال�شوائب‬ ‫حول اال و�شاع يف املحافظة ومتطلبات التهيئة للحوار الوطني‬ ‫امل�شرة بالبيئة البحرية‪.‬‬ ‫والو�شائل الكفيلة الجناحه ‪ ،‬حيث عر حمافظ عدن على حر�ض‬ ‫وهدفت احلملة على م��دى يومني ينفذها‬ ‫حمافظة عدن على بذل املزيد من اجلهود لتهيئة االجواء املائمة‬ ‫‪ 384‬طالب وطالبة من اأع�شاء النوادي البيئية‬ ‫للحوار داعيا �شفراء الدول الدائمة الع�شوية اىل موا�شلة جهودهم‬ ‫القناع كل االطراف للم�شاركة يف احلوار الوطني ‪.‬‬ ‫يف اطار برنامج النوادي املتمثلة اىل تنظيف‬ ‫ترتيبات الكهرباء‬ ‫املتنف�شات واحلدائق العامة يف مدينة عدن‪.‬‬ ‫و يف ت�شريح �شحفي ا�شار املهند�ض خليل عبدامللك مدير عام‬ ‫واأو�شحت مديرة حملة البيئية الطوعية‬ ‫موؤ�ش�شة الكهرباء اىل ان هدا االجتماع ياأتي لتكملة ما مت مناق�شته‬ ‫اأ�شيا عبد ال��ب��اري ها�شم اأن احلملة تاأتي يف‬ ‫اأن احلملة �شتتوا�شل اإىل يوم غد اخلمي�ض لت�شمل بقية يف جمل�ض ال��وزراء الذي انعقد اال�شبوع املا�شي حول ان�شاء(‪200‬‬ ‫اط���ار خلق وع��ي بيئي ي�شاعد م��رت��ادي تلك‬ ‫املواقع من اال�شتمتاع بالراحة النف�شية واخلالية من تلك املواقع ال�شياحية واحلدائق واملاهي والطرقات مع غر�ض ميجا وات) ملحافظة عدن ملجابهة العجز القادم يف توليد الطاقة‬ ‫ال�شوائب البيئية امل�شرة بال�شحة العامة واأ�شارت اإىل اال�شجار والزهور الب�شتانية املتنوعة‪.‬‬ ‫الكهربائية و تفادي االنقطاعات باملحافظة م�شريا اىل انه مت‬ ‫تخ�شي�ض مبلغ ((‪6‬مليارو ‪188‬مليون)) يف الرنامج اال�شتثماري‬ ‫لهدا العام قيمة امل��واد اخلا�شة لتح�شني �شبكة ال�شغط العايل وؤ‬ ‫املنخف�ض يف حمافظة عدن واأ�شاف ان جميع املناق�شات اخلا�شة‬ ‫�شبكة ج�شور التنمية بعدن ‪.‬‬ ‫خالد احلكيمي ان ال��دورة تاأتي باملواد تعد اىل االن يف طور التعاقدات وبع�شها قد مت توريده اىل‬ ‫متابعات‬ ‫هدفت الدورة على مدى ثاثة �شمن خطة اجلمعية لتعزيز خمازن املوؤ�ش�شة‪.‬‬ ‫اخ��ت��ت��م��ت ال��ث��اث��اء امل��ا���ش��ي‬ ‫و بداأ املهند�شني يف ا�شتخدام تلك امل��واد حلل م�شاكل ال�شعف‬ ‫مبديرية دار�شعد دورة تدريبية اأيام تزويد اأع�شاء �شبكة ج�شور مفهوم ال�شراكة ب��ني منظمات‬ ‫التنمية ب��امل��ع��ل��وم��ات وامل��ع��ارف املجتمع امل��دين خا�شة اع�شاء يف خمتلف املناطق ا�شتنادا ملا كان يح�شل من انقطاعات يف ال�شيف‬ ‫خا�شة بكيفية اإع��داد امل�شاريع‬ ‫ال��ن��ظ��ري��ة والتطبيقية التي ���ش��ب��ك��ة ج�����ش��ور ال��ت��ن��م��ي��ة على املا�شي‪.‬‬ ‫نظمتها جمعية اخلري التنموية‬ ‫وبالن�شبه لانقطاعات احلاليه يف التيار الكهربائي فقد ا�شار‬ ‫االجتماعية بدار �شعد مب�شاركة ت�شتخدم يف اإع���داد مقرحات كيفية اعداد مقرحات امل�شاريع‬ ‫مدير موؤ�ش�شه الكهرباء اىل ان��ه ب�شبب العجز القائم ا�شا يف‬ ‫واحل�شول على التمويل‪.‬‬ ‫‪ 15‬متدربا ومتدربة من اأع�شاء امل�شاريع‪..‬‬ ‫حمطات التوليد واإخ��راج بع�ض وؤح��دات التوليد عن اأماكنها مثل‬

‫اختتام دورة خاصة باعداد املشاريع مبديرية بدار سعد‬

‫واأو�شح رئي�ض جمعية اخلري‬

‫نافذة قانونيه‬

‫الال مركزية وحاجة احملافظات هلا‬ ‫يف عام ‪2003‬م �شدر القرار اجلمهوري رقم‬ ‫(‪ )264‬باإن�شاء وت�شكيل جلنة وزارية لتعزيز‬ ‫الامركزية وحتديد مهامها واخت�شا�شاتها‪ ،‬اإال‬ ‫اننا ومنذ ذلك التاريخ مل ن�شمع عن خمرجات‬ ‫هذه اللجنة ‪ ،‬والتي حتما لو كتب لها اأن متار�ض‬ ‫عملها وتنفذ تو�شياتها لكانت املحافظات اليوم‬ ‫تتمتع بقدرة على اتخاذ العديد من القرارات‬ ‫املتعلقة ب��االأج��ه��زة التنفيذية فيها دون‬ ‫احلاجة النتظار ق��رار احلكومة بكل �شغرية‬ ‫وكبرية ‪ ،‬اأو ب��ذل اجلهد للتوجيه بتفوي�ض‬ ‫املحافظات بع�ض ال�شاحيات ‪.‬‬ ‫وقد حدد القرار اجلمهوري مهام عديدة‬

‫للجنة الوزارية منها متابعة عمليات التن�شيق بني امل�شاريع‬ ‫والرامج املوجهة لدعم الامركزية والتنمية املحلية يف‬ ‫الوحدات االداري��ة بغر�ض منع التكرار اأو االزدواجية يف‬ ‫اأن�شطتها ومكوناتها ‪ ،‬دعم جهود وزارة االدارة املحلية يف‬ ‫جمال التعاون الفني لدعم الامركزية وتطوير البنية‬ ‫اال�شا�شية لنظام ال�شلطة املحلية ‪،‬درا���ش��ة ال�شعوبات‬ ‫وامل�شاكل التي تعر�ض تطبيقات نظام ال�شلطة املحلية‬ ‫وو�شع احللول واملعاجلات الازمة لها ‪ ،‬اأ�شافة اىل درا�شة‬ ‫وتطوير ا�شراتيجية وطنية لدعم الامركزية ‪ ،‬ودرا�شة‬ ‫الت�شريعات والتعديات القانونية وال��رام��ج واخلطط‬ ‫املتعلقة بالت�شريعات ذات ال�شلة بنظام ال�شلطة املحلية ‪.‬‬ ‫كما ن�ض القرار على اإن�شاء جلنة فنية لتعزيز الامركزية‬

‫وكانت املنظمة وزع��ت حقائب مدر�شية يف حمافظة‬ ‫�شنعاء الألف يتيم ويتيمة‪ ،‬ويف حمافظة احلديدة الأكرث‬ ‫من ‪ 3‬االآف حالة من اال�شر الفقرية‪ ،‬فيما �شيتم توزيع ‪800‬‬ ‫حالة من احلقائب وامل�شتلزمات املدر�شية يف حمافظة �شعدة‬ ‫خال الفرة القادمة‪.‬‬

‫ب���وزارة االدارة املحلية‬ ‫مل�شاعدة اللجنة الوزارية‬ ‫‪ ،‬اإال اننا ويف نهاية العام‬ ‫‪2012‬م اأي بعد مرور ت�شع‬ ‫�شنوات ‪ ،‬جتد املحافظات‬ ‫ولي�ض املديريات نف�شها‬ ‫بحاجة ملمار�شة عدد من‬ ‫ال�شاحيات بعيدا عن‬ ‫املركزية‪.‬‬ ‫وخ�����ري م���ث���ال ق����رار‬ ‫جمل�ض ال����وزراء املتخذ‬ ‫ب���اج���ت���م���اع���ه امل��ن��ع��ق��د‬ ‫مبدينة ع��دن ي��وم ‪2012/12/4‬م ب�شاأن تفوي�ض مكتبي‬ ‫اخلدمة املدنية ومكتب املالية ال�شاحيات للقيام بعملية‬ ‫الت�شويات الوظيفية ملوظفي حمافظة عدن ‪ ،‬حيث يظهر‬

‫اأريد م�سطفى عبداهلل•‬

‫املولد ال�شيني مبحطة احل�شوه والذي قدرته ((‪ 60‬ميجا وات))‬ ‫للقيام باأعمال ال�شيانة ال�شرورية ا�شتعدادا لل�شيف القادم‬ ‫وكذا اخلروج املتكرر ملحطة ماأرب والذي ي�شبب اإرباكات كثرية يف‬ ‫حمافظة عدن‪.‬‬ ‫املجل�س ال�شت�شاري‬ ‫واأبدى ا�شتعداد الوزارة دعم ومتويل كافة م�شاريع املياه وال�شرف‬ ‫ال�شحي ذات الدرا�شات ال�شليمة التي من �شاأنها احلد والتخفيف من‬ ‫معاناة وم�شاكل املياه املختلفة واإي�شال خدمة املياه للم�شركني ‪.‬‬ ‫من جانبه اأو�شح حمافظ عدن باأنه مت رفع كل ما يخ�ض ق�شايا‬ ‫املوظفني يف جميع مرافق ال��دول��ة واحتياجاتهم وم�شتحقاتهم‬ ‫للحكومة ومناق�شة كافة املناق�شات اخلا�شة بامل�شاريع اخلدمية‬ ‫واال�شراتيجية يف حمافظة عدن ‪.‬‬ ‫ب��دوره��م طالب اأع�شاء املجل�ض اال�شت�شاري اجلهات املعنية‬ ‫باإيجاد احللول ال�شريعة واخلا�شة باخلدمات االأ�شا�شية والعمل‬ ‫على تطويرها من خال اإعداد الدرا�شات املنا�شبة ‪.‬‬ ‫�شفري كوريا اجلنوبية‬ ‫الت�شهيات الازمة يف جماالت اال�شتثمار ودعم ال�شراكة بني‬ ‫البلدين ال�شقيقني ‪.‬واأ���ش��اد ال�شفري ال��ك��وري باملزايا اجلغرافية‬ ‫واملقومات ال�شياحية والتجارية التي يتمتع بها اليمن وعدن بوجه‬ ‫خا�ض‪ ،‬موؤكد ًا رغبة اجلانب الكوري يف تعزيز العاقات الثنائية‬ ‫التجارية وال�شياحية مع اليمن‪...‬وتطرق اللقاء اإىل م�شاألة تفعيل‬ ‫االأن�شطة التجارية واال�شتثمارية بني اجلانبني‪.‬‬ ‫من جهته اأكد حمافظ عدن على عمق العاقات التاريخية التي‬ ‫تربط اليمن وكوريا اجلنوبية يف خمتلف املجاالت‪ ،‬الفتا اإىل اأن‬ ‫اجلمهورية اليمنية تتطلع اإىل زيادة ال�شراكة مع كوريا اجلنوبية‬ ‫يف كافة املجاالت‪ ،‬مبديا ا�شتعداد حمافظة عدن اقامة عاقات‬ ‫توامة مع مدن كوريه وخ�شو�شا تلك التي تت�شابه اىل حد كبري يف‬ ‫مميزاتها مع حمافظة عدن وميناءها ومنطقتها احلرة ‪.‬‬

‫هذا القرار مدى احلاجة املا�شة لنظام الامركزية‬ ‫‪ ،‬كون الت�شويات الوظيفية ملوظفي املحافظات تعد‬ ‫�شان حملي وه��ي لي�شت باملهمة ال�شعبة ‪ ،‬ويف حالة‬ ‫الامركزية فاإنها تغني املوظفني عناء املتابعة والطلوع‬ ‫اىل �شنعاء ملتابعة وزارة اخلدمة املدنية ووزارة املالية‬ ‫‪.‬‬ ‫واخل��ا���ش��ة ان امل��ح��اف��ظ��ات وامل��دي��ري��ات �شتظل‬ ‫بحاجة ملمار�شة �شاحياتها الإدارة �شئونها بحرية‬ ‫اكرث دون احلاجة للعودة اىل املركز ‪ ،‬مما ي�شري اىل‬ ‫اأن الامركزية مبفهومها الوا�شع ال زالت بعيدة املنال‬ ‫‪ ،‬وان��ه يتطلب من ال�شلطة املحلية يف املحافظات و‬ ‫املديريات اال�شتمرار ب�شعيها وجهدها لتعزيز نظام‬ ‫الامركزية اىل حني خروج نتائج اعمال اللجنة الوزارية‬ ‫امل�شكلة لتعزيز الامركزية ‪.‬‬ ‫• مدير ال�شئون القانونية بديوان عام املحافظة‬

‫تكمن أهمية خمرجات مؤمتر النظافة يف تطبيقها‬


‫‪ 3‬مكاتب ومديريات العدد ‪5‬‬ ‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬ ‫مين��اء عدن يس��تقبل ‪ 860‬س��فينة خالل اجتماع اللجنة التحضريية للمؤمتر االول للنظافة والتحسني‬ ‫الفرتة يناير حتى شهر نوفمرب املاضي‬ ‫متابعات‬ ‫ا�ضتقبلت ار�ضفه ميناء عدن والزيت وميناء اال�ضطياد‬ ‫ال�ضاحلي والر�ضيف ال�ضياحي خالل‬ ‫الفرتة يناير ‪ -‬نوفمرب املا�ضي "‪"860‬‬ ‫ما بن باخرة جتارية وناقلة نفط ‪.‬‬ ‫واأو���ض��ح م��دي��ر ج����وازات امليناء‬ ‫البحري بعدن العقيد حمود حممد‬ ‫امل��ط��ري اأن ع��دد ال�ضفن ال�ضغرية‬ ‫التي اقلت امل���وؤن وامل���واد الغذائية‬ ‫م��ن ميناء ع��دن اىل ب��ل��دان القرن‬ ‫االفريقي ‪� 790‬ضفينة‪ ،‬فيما بلغ عدد‬ ‫اليخوت ال�ضياحية التي ر�ضت يف‬ ‫الر�ضيف ال�ضياحي ‪ 37‬يختا �ضياحيا‬

‫اقلت على متنها ‪� 148‬ضائح و�ضائحة من جن�ضيات اوروبية‬ ‫خمتلفة وبلغ عدد الوا�ضلن واملغادرين عرب ميناء عدن‬ ‫خالل تلك الفرتة الفن و ‪ 232‬منهم الف و ‪ 120‬مغادر‪. .‬‬

‫إشهار مؤسسة وجود لألمن اإلنساني بعدن‬

‫تأجيل مؤمتر النظافة بعدن اىل يناير القادم‬ ‫متابعات‬ ‫اقرت اللجنة التح�ضريية ملوؤمتر النظافة مبحافظة‬ ‫عدن يف اجتماعها ال�ضبت املن�ضرم برئا�ضة املحافظ‬ ‫املهند�س وحيد علي ر�ضيد تاأجيل املوؤمتر من اواخر‬ ‫دي�ضمرب اجلاري اىل الثامن من يناير القادم‬ ‫وناق�س االجتماع التح�ضريات والرتتيبات اجلارية‬ ‫للموؤمتر واوراق العمل التي �ضتقدم واخلطة املالية‬ ‫واالعالمية للموؤمتر‬

‫خـــــا�ص‬ ‫ناق�ضت اللجنة التح�ضريية للموؤمتر االأول للنظافة‬ ‫والتح�ضن م ‪ /‬ع��دن يف اجتماعها ال���ذي عقد االرب��ع��اء‬ ‫برئا�ضة املدير التنفيذي ل�ضندوق النظافة وحت�ضن املدينة‬ ‫املهند�س ‪ /‬قائد را�ضد اأنعم التح�ضريات‬ ‫النهائية للموؤمتر ‪.‬‬ ‫كما اأق��رت اللجنة امليزانية املعدلة‬ ‫والربنامج االإع��الم��ي لتغطية فعاليات‬ ‫امل���وؤمت���ر ك��م��ا اأط��ل��ع��ت ال��ل��ج��ن��ة على‬ ‫م�ضتوى اعداد االأوراق العلمية على ان‬ ‫تالم�س واق��ع حمافظة ع��دن واإ�ضراك‬ ‫فئة ال�ضباب يف تقدمي االأوراق التي‬

‫ت�ضتعر�س م�ضكالت النظافة واحللول املقرتحة لها ‪.‬‬ ‫وخالل االجتماع اكد املهند�س ‪ /‬قائد را�ضد انعم‬ ‫على اأهمية ت�ضافر اجل��ه��ود م��ن اج��ل اأجن���اح املوؤمتر‬ ‫لالرتقاء باأعمال النظافة والتح�ضن ‪.‬‬

‫واأكد حمافظ عدن على �ضرورة ت�ضاهم خمرجات‬ ‫املوؤمتر يف زيادة الوعي واحل�س الوطني جتاه النظافة‬ ‫‪ ..‬م�ضريا اإىل اأن عدن كانت االأوىل من حيث النظافة‬ ‫واجلمال ويجب اإعادة هذا املظهر اجلمايل اليها‬ ‫ح�ضر االج��ت��م��اع وك��ي��ل حمافظة ع��دن ل�ضوؤون‬ ‫اال�ضتثمار وتنمية املوارد رئي�س اللجنة التح�ضريية‬ ‫للموؤمتر احمد ال�ضالعي ‪ ،‬وردف��ان علي عنرت رئي�س‬ ‫جلنة اخل��دم��ات مبحلي املحافظة ‪ ،‬واملهند�س قائد‬ ‫را�ضد انعم املدير التنفيذي ل�ضندوق النظافة ‪.‬‬

‫خــــا�ص‬ ‫اأ�ضهرت االأربعاء الفائت بعدن موؤ�ض�ضة وجود لالأمن االإن�ضاين‬ ‫وهي منظمة طو‬ ‫عية غ��ري ربحية تتخذ م��ن مدينة ع��دن مكانا لن�ضاطها‬ ‫االجتماعي‪..‬‬ ‫ويف احتفالية االإ�ضهار ال��ذي ح�ضرها ع��دد من النا�ضطن‬ ‫املدنين و احلقوقين واالإعالمين قالت رئي�ضة املوؤ�ض�ضة مها‬ ‫عو�س اإن الهدف من قيام املوؤ�ض�ضة هو تعزيز من��وذج لالأمن‬ ‫االإن�ضاين والعمل به �ضمن بناء الدولة احلديثة مو�ضحة ان‬ ‫املوؤ�ض�ضة تعنى من خ��الل براجمها واأن�ضطتها بالدفع بعملية‬ ‫التنمية وحقوق االإن�ضان وتو�ضيع فر�س امل�ضاركة املجتمعية‬ ‫خا�ضة اأمام الن�ضاء وال�ضباب من اجلن�ضن‬ ‫ونوهت اإن مغزى ا�ضم موؤ�ض�ضة وجود لالأمن االإن�ضاين يكمن‬ ‫يف دالالت��ه الثالث التي ال غنى عنها وه��ي احلاجة والهدف‬ ‫والنتيجة وبكونها تقرتن اأي�ضا بقيمة الوجود االإن�ضاين يف �ضوء‬

‫نهج عام مل�ضار عمليات التنمية وحقوق االإن�ضان ‪.‬‬ ‫من جانبه اثني مدير اإدارة االحت��ادات واجلمعيات مبكتب‬ ‫وزارة ال�ضئون االجتماعية والعمل بعدن ع�ضام وادي على‬ ‫اجلهود التي بذلت من قبل القائمن على هذه املوؤ�ض�ضة حتى‬ ‫م�ضريا اإىل اإن املوؤ�ض�ضة اختارت لنف�ضها مهمة اإن�ضانية نبيلة‬ ‫ت�ضتلزم بذل جهود جبارة يف �ضبيل الو�ضول اإىل الغاية املرجوة‬ ‫متمنيا اإن تتكاتف جهود اجلميع مبا ميكن املوؤ�ض�ضة من لعب دور‬ ‫ايجابي ملمو�س يف حياة املجتمع‬ ‫و�ضهدت االحتفالية عر�س فيلم م�ضور حمل عنوان قف هنا‬ ‫اإن�ضان من اإعداد يا�ضر عبدالباقي ت�ضمن لقطات اإن�ضانية معربة‬ ‫تتناول حاالت انعدام االأمن االإن�ضاين لدى �ضرائح خمتلفة من‬ ‫املجتمع‪.‬‬ ‫ي�ضار اأن اإ�ضهار موؤ�ض�ضة وجود لالأمن االإن�ضاين ياأتي بعد اإن‬ ‫ح�ضلت على الرتاخي�س الر�ضمي لها ملزاولة ن�ضاطها والذي يحمل‬ ‫رقم ‪ 843‬لعام ‪212‬م‪.‬‬

‫مكتب الصحة ينظم ورشة عمل يف إعداد الربنامج املصغر للتغذية مرك��ز اليمن لدراس��ات حقوق اإلنس��ان حيي ذكرى‬ ‫اإلعالن العاملي حلقوق اإلنسان‬ ‫متابعات‬

‫نظم مكتب ال�ضحة وال�ضكان باملحافظة الثالثاء الفائت‬ ‫ور���ض��ة عمل يف جم��ال اإع���داد الربنامج امل�ضغر للتغذية يف‬ ‫املحافظة بالتن�ضيق مع منظمة اليون�ضيف‪.‬‬ ‫�ضارك فيها ‪ 32‬طبيب وطبيبة مينية وكوادر فنية واإدارية‬ ‫ميثلون وحدات العمل االإدارية من مكاتب التخطيط والتعاون‬ ‫الدويل و�ضندوق التنمية االجتماعية واملوؤ�ض�ضة املحلية للمياه‬ ‫وال�ضرف ال�ضحي واملفو�ضية ال�ضامية ل�ضوؤون الالجئن التابعة‬ ‫لالأمم املتحدة ا�ضتعر�ضوا عدد ًا من اأوراق العمل واملداخالت‬ ‫ال��ت��ي اأك���دت على اأه��م��ي��ة اإي��ج��اد االآل��ي��ة الفنية واملتمثلة‬ ‫بالتخطيط الفني واالجتماعي املربمج لتنفيذ برامج التغذية‬

‫يف مديريات حمافظة عدن وامل�ضتند اإىل اإي�ضاحات مو�ضوعية‬ ‫من مكاتب ال�ضحة العامة وال�ضكان وامل�ضاركن يف الور�ضة‪.‬‬ ‫وكان مدير عام مكتب ال�ضحة العامة وال�ضكان الدكتور‪/‬‬ ‫اخل�ضر نا�ضر ل�ضور قد حث‬ ‫امل�ضاركن يف الور�ضة على اأهمية مناق�ضة خمتلف اأوراق‬ ‫العمل املقدمة اإىل الور�ضة وتقدمي املقرتحات واالآراء التي‬ ‫ت�ضاعد من جناح الربنامج امل�ضغر للتغذية يف املحافظة اأ�ضوة‬ ‫ببقية حمافظات اجلمهورية‪.‬‬ ‫و�ضددت جملة النقا�ضات ال���واردة على اأهمية التطبيق‬ ‫العملي ملا مت التطرق اإليه يف الور�ضة وفق اآليات العمل الفنية‬ ‫املحدد مب�ضاركة املوؤ�ض�ضات امل�ضاركة يف الور�ضة‪.‬‬

‫جملس إدارة مؤسسة املياه والصرف الصحي يناقش أوضاعها‬ ‫متابعات‬ ‫ناق�س جمل�س اإدارة املوؤ�ض�ضة املحلية للمياه وال�ضرف ال�ضحي‬ ‫بعدن يف اجتماعه االثنن املن�ضرم الق�ضايا املت�ضلة باأو�ضاع‬ ‫املوؤ�ض�ضة واجلهود املبذولة يف �ضبيل حت�ضن اأدائها‬ ‫وك��ذا ال�ضعوبات والعراقيل التي تواجه اإدارة ال�ضيانة‬ ‫والت�ضغيل باملوؤ�ض�ضة وم�ضروع تطوير مرافق املياه وال�ضرف‬ ‫ال�ضحي وق�ضايا حقل الرواء يف اأبن‬ ‫ويف االجتماع اأكد املحافظ وحيد علي ر�ضيد رئي�س جمل�س‬ ‫االدارة على �ضرورة موا�ضلة اجلهود التي من �ضانها و�ضع احللول‬ ‫واملعاجلات الأو�ضاع املوؤ�ض�ضة‪ .‬مو�ضحا اأن اجتماع جمل�س الوزراء‬ ‫الذي عقد موؤخرا يف عدن متخ�س عنه ت�ضكيل جلنة ت�ضمنت‬

‫عدد من الوزارات ا�ضتهدف و�ضع احللول لق�ضية املياه والو�ضول‬ ‫مع كافة اجلهات املعنية اإىل ت�ضورات ومعاجلات عملية لق�ضية‬ ‫التحلية ملياه البحر ‪.‬‬ ‫ووج��ه املحافظ املوؤ�ض�ضة املحلية للمياه بو�ضع ت�ضوراتها‬ ‫ملعاجلة ق�ضية االآب��ار يف حمافظة اب��ن بالتعاون مع ال�ضلطة‬ ‫املحلية يف ابن واجلهات ذات العالقة ومبا من �ضانه و�ضع درا�ضة‬ ‫بالتعاون مع وزارة التخطيط والتعاون الدويل اأو من خالل و�ضع‬ ‫روؤية اأولية باال�ضتفادة من الدرا�ضات ال�ضابقة يف هذا املجال‪.‬‬ ‫الفتا اإىل انه مت تخ�ضي�س ‪ 200‬مليون ري��ال ملعاجلة امل�ضروع‬ ‫االأملاين لل�ضرف ال�ضحي وثمن املحافظ كافة اجلهود التي بذلتها‬ ‫قيادة املوؤ�ض�ضة املحلية للمياه وال�ضرف ال�ضحي باملحافظة ‪.‬‬

‫‪ 25‬شابا من أبناء عدن يشاركون يف دورة املهارات وحل النزاعات‬ ‫متابعات‬ ‫اختتمت االث��ن��ن امل��ا���ض��ي بعدن‬ ‫ال��دورة التدريبية اخلا�ضة باإك�ضاب‬ ‫ال�����ض��ب��اب م���ه���ارات ح���ل ال��ن��زاع��ات‬ ‫مب�ضاركة ‪� 25‬ضابا من اأبناء املحافظة ‪.‬‬ ‫وتلقى امل�ضاركون يف ال���دورة عدد‬ ‫من املحا�ضرات النظرية �ضمن برنامج‬

‫‪/‬عالقتك ‪-‬حياتك‪ /‬الذي يركز على‬ ‫تنمية مهارات حل النزاعات ويهدف‬ ‫اىل اإي��ج��اد احل��ل��ول ون�ضج العالقات‬ ‫اجليدة بن النا�س وي�ضتهدف ال�ضباب‬ ‫وال�ضابات‪.‬‬ ‫ويف اخ��ت��ت��ام ال����دورة ال��ت��ي نظمها‬ ‫برنامج ‪ /c p s /‬للحلول االإبداعية‬

‫باال�ضرتاك مع جمعية املراأة والطفل‬ ‫ب��ع��دن وم��ب��ادرة اإي��ث��ار مب��رك��ز االأ���ض��ر‬ ‫املنتجة األقيت عدد من الكلمات اثنت‬ ‫جميعها على جهود املنظمن وامل�ضاركن‬ ‫يف ال������دورة‪ .‬ودع����ت امل�����ض��ارك��ن اىل‬ ‫تطبيق ما تلقوه من معارف وخربات‬ ‫على �ضعيد الواقع العملي ‪.‬‬

‫متابعات‬ ‫مبنا�ضبة ال��ذك��رى ال��� (‪ )64‬ل�الإع��الن العاملي حلقوق‬ ‫االإن�ضان اأقام مركز اليمن لدرا�ضات حقوق االإن�ضان �ضباح‬ ‫ي��وم اخلمي�س املن�ضرم يف قاعة دي���وان حمافظة عدن‬ ‫حف ًال خطابي ًا وفني ًا بدء باآية من الذكر احلكيم ثم األقاء‬ ‫االأ�ضتاذ‪ /‬عثمان كمراين رئي�س جمل�س االأم��ن��اء مبركز‬ ‫اليمن لدرا�ضات حقوق االإن�ضان كلمة املركز اأ�ضار فيها اإىل‬ ‫االأهمية العاملية التي يكت�ضبها االإع��الن العاملي حلقوق‬ ‫االإن�ضان ودعا يف كلمته اإىل �ضرورة اتخاذ عدد من التدابري‬ ‫من قبل رئي�س اجلمهورية وحكومة الوفاق لوطني الكفيلة‬ ‫بتعزيز واحرتام احلقوق املكفولة يف الد�ضتور والت�ضريعات‬ ‫وت�ضريعها مبا يوفر حتقيق حياة اآمنة وم�ضتقرة واإعالء‬ ‫ك��رام��ة االإن�����ض��ان اليمني وا���ض��ارت الكلمة اإىل تاأ�ضي�س‬ ‫اأول منظمة حلقوق االإن�ضان يف الوطن ع��ام ‪1989‬م يف‬ ‫حمافظة عدن برئا�ضة الدكتور‪ /‬اأحمد الكازمي‪ ،‬وعدد‬ ‫من رفاقه‪ ،‬هذه املنظمة الكفاحية االإن�ضانية التي ب�ضرت‬ ‫يف ن�ضر ثقافة حقوق االإن�ضان كمنظمة م�ضتقلة مدنية‪..‬‬ ‫كما األقاء القا�ضي فهيم عبداهلل حم�ضن رئي�س حمكمة‬

‫ا�ضتئناف عدن كلمة اأكد فيها على �ضرورة اأن تعمل ال�ضلطة‬ ‫الق�ضائية مبختلف هيئاتها على حتمل م�ضوؤوليتها الكاملة‬ ‫يف حتقيق مبادئ االإعالن العاملي حلقوق االإن�ضان واحرتام‬ ‫احلريات واملبادئ الدميقراطية من خالل متكن ال�ضلطة‬ ‫الق�ضائية من حتقيق ا�ضتقاللها‪ ..‬كما األقت االأ�ضتاذة‪/‬‬ ‫تقية عبدالواحد نعمان رئي�ضة منتدى امل���راأة والفتاه‬ ‫مبركز اليمن كلمة اأ�ضارت فيها اإىل اأهمية تعزيز دور املراأة‬ ‫يف احلياة العامة ومتكينها من تعزيز دورها الفاعل بعيد ًا‬ ‫عن خمتلف اأ�ضكال التمييز ودع��ت اإىل ���ض��رورة اإدخ��ال‬ ‫مفاهيم حقوق االإن�ضان يف املناهج التعليمية وبالذات‬ ‫االأ�ضا�ضي والثانوي‪.‬‬ ‫هذا وقد حتلل احلفل فقرات غنائية وم�ضرحية قدمتها‬ ‫فرقة اأجيال امل�ضرح وفرقة فنون عدن الغنائية بقيادة‬ ‫املخرج ال�ضاب‪ /‬عمر ال�ضعبي‪.‬‬ ‫ح�ضر االح��ت��ف��ال االأخ م��دي��ر اأم���ن حم��اف��ظ��ة ع��دن‬ ‫ومدير ال�ضوؤون االجتماعية والعمل وع��دد ًا من امل��دراء‬ ‫وال�ضخ�ضيات ال�ضيا�ضية واحلزبية ومنظمات املجتمع‬ ‫املدين و�ضخ�ضيات اكادميية واجتماعية‪.‬‬


‫العدد ‪5‬‬

‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬

‫منح حمافظة عدن وسام الشجاعة‪..‬‬

‫حصـــــــاد ‪4‬‬

‫رئيس الوزراء من عدن‪ :‬سيذهب خريف‬ ‫هذهاملدينةلتزدهرويعودربيعهامنجديد‬

‫ح�سر رئي�س جمل�س ال����وزراء اال���س��ت��اذ حممد �سامل‬ ‫با�سندوة بقاعة فل�سطني مبحافظة عدن احلفل اخلطابي‬ ‫والفني البهيج الذي نظمه مكتب وزارة الثقافة باملحافظة‬ ‫مبنا�سبة العيد اخلام�س واالرب��ع��ني لال�ستقالل الوطني‬ ‫املجيد ‪ 30‬نوفمرب اال�سبوع الفائت‪.‬‬ ‫ويف احلفل القى رئي�س ال��وزراء كلمة هناأ يف م�ستهلها‬ ‫جميع ابناء ال�سعب اليمني العظيم بالذكرى ال�سنوية‬ ‫اخلام�سة واالربعني لعيد اال�ستقالل الوطني املجيد الذي‬ ‫انت�سرت فيه ارادة ال�سعب يف عام ‪1967‬م‪ ..‬منوها بالدور‬ ‫الكبري للرواد من املنا�سلني على امتداد الوطن اليمني يف‬ ‫حتقيق هذا االنت�سار‪.‬‬ ‫واأ����س���ار اىل ان ح�����س��وره ه���ذه امل��ن��ا���س��ب��ة والفعالية‬ ‫االحتفائية مبحافظة عدن يجرت معه ويف نف�سه ذكريات‬ ‫الن�سال الوطني لتحقيق اال�ستقالل‪.‬‬ ‫وقال" مدينة عدن لها مكانة خا�سة يف نف�سي ففيها ولدت‬ ‫وول��د اأب��ي من قبلي فيها‪ ،‬وحتت ثراها يرقد اأب��ي وجدي‪،‬‬ ‫فهذه املدينة فيها ترعرعت وتعلمت وع�ست فيها اجمل ايام‬ ‫الن�سال‪ ،‬وفيها اعتقلت ومنها نفيت وكل اأهلها اهلي‪ ،‬ويل‬ ‫ذكريات فيها اعتز بها"‪.‬‬ ‫ولفت االخ با�سندوة اىل ان عدن كانت زهرة املدائن يف‬ ‫املنطقة كلها‪ ،‬وا�سابها لال�سف الذبول‪ ،‬لكن �سيذهب هذا‬ ‫اخلريف ويعود ربيعها وتزهر عدن من جديد‪ ..‬موؤكدا انه‬ ‫اآن االوان ملدينة عدن ان ت�ستعيد بريقها فقد عانت هذه‬ ‫املدينة كثريا‪.‬‬ ‫وقال" عدن هذه املدينة اجلميلة احت�سنت كل ابناء‬ ‫اليمن من ال�سمال واجلنوب ومن خارج اليمن وبالتحديد من‬ ‫ابناء الكومنولث‪ ،‬لندرك ان االحتكاك بح�سارات العامل‬ ‫�سيء �سروري"‪.‬‬ ‫واأكد ان عدن كانت و�ستعود اف�سل مدينة يف املنطقة كلها‬ ‫اذا ما اوليناها االهتمام والرعاية الالئقة بها ومبكانتها‬ ‫وموقع مينائها الفريد‪ ..‬م�سريا اىل املكانة التي كان يحتلها‬ ‫ميناء عدن كثالث ميناء يف العامل واهمية اعادته اىل هذه‬ ‫املكانة باعتباره املدخل الزدهار اليمن"‪.‬‬ ‫وقال" عدن �ستكون على موعد ونه�سة كبرية ان �ساء اهلل‬ ‫يف القريب العاجل"‪.‬‬ ‫ولفت بهذا اخل�سو�س اىل التفاو�س اجل��اري بني هيئة‬ ‫اال�ستثمار واح��دى ال�سركات اخلليجية الدولية القامة‬ ‫م�سروع مدينة ج�سور اخلري والذي يعترب من اكرب امل�ساريع‬ ‫اال�سرتاتيجية التي من �سانها احداث نقلة نوعية يف واقع‬ ‫املدينة واهلها‪.‬‬

‫وت��ط��رق رئي�س ال����وزراء يف �سياق كلمته اىل االف��اق‬ ‫امل�ستقبلية لليمن اجلديد والدور املعول على احلوار الوطني‬ ‫يف حل كافة ق�سايا الوطن‪ ..‬وقال" ان�سح اجلميع بحكم‬ ‫جتربتي وقد بلغت هذا ال�سن ان نحتكم اىل العقل وان ت�سود‬ ‫احلكمة والب�سرية‪ ،‬وان تكون م�سلحة اليمن مقدمة على ما‬ ‫�سواها من امل�سالح الذاتية واحلزبية واملناطقية"‪.‬‬ ‫واأ�سار اىل موؤمتر احلوار الوطني ال�سامل املرتقب‪ ..‬وقال‬ ‫" هناك موؤمتر حوار وطني �سيطرح فيه كل �سيء دون �سقف‬ ‫حمدد وال خطوط حمراء‪ ،‬فلماذا ال يح�سر اجلميع وي�سارك‬ ‫فيه ويطرحون مواقفهم وروؤاهم ووجهات نظرهم"‪.‬‬ ‫واأ�ساف" من يت�سبثون مبواقفهم املت�سنجة �سي�سرون‬ ‫بالوطن ويجرون بلدهم اىل الهاوية‪ ،‬فنحن النريد ان يكون‬ ‫احد مغلوب وواحد منت�سر‪ ،‬نريد ان نكون جميعا منت�سرين‬ ‫وينت�سر الوطن"‪.‬‬ ‫ولفت االخ با�سندوة اىل ما اعلن موؤخرا عن اجتماع‬ ‫مرتقب لوزراء دول جمل�س التعاون لدول اخلليج العربي مع‬ ‫املعار�سة اجلنوبية يف اخلارج والداخل باجتاه دعم احلوار‬ ‫الوطني والدفع بكافة االطراف للم�ساركة يف املوؤمتر‪ ..‬وقال‬ ‫" علينا ان ن�ستمع لن�سائح من يحبون اليمن ويحر�سون على‬ ‫امنها وا�ستقرارها"‪.‬‬ ‫واأ�ساف" بهذه املنا�سبة ال�سعيدة التي جنتمع فيا يجب ان‬

‫نن�سى خالفاتنا وان نت�سامح مع بع�سنا ون�سع م�سلحة اليمن‬ ‫فوق كافة امل�سالح"‪.‬‬ ‫واأعرب االخ رئي�س الوزراء يف ختام كلمته عن ثقته بان‬ ‫م�ستقبل اليمن واعد رغم كل الظروف ال�سعبة التي تعتمل‬ ‫حاليا‪ ،‬ما يتطلب ت�سافر جهود كافة ابنائها للخروج من هذه‬ ‫الظروف‪.‬‬ ‫و�سلم االخ رئي�س ال��وزراء حممد �سامل با�سندوة ومعه‬ ‫وزير الدفاع اللواء الركن حممد نا�سر احمد خالل احلفل‬ ‫و�سام رئي�س اجلمهورية لل�سجاعة ملحافظة عدن ت�سلمه‬ ‫املحافظ ر�سيد تقديرا لدور قيادة حمافظة عدن العا�سمة‬ ‫االقت�سادية والتجارية وال�سلطة املحلية‬ ‫‪ .‬من جانبه رح��ب حمافظ ع��دن املهند�س وحيد علي‬ ‫ر�سيد باحل�سور وا���س��ار اىل ان ع��دن ال��ت��ي ك��ان��ت مطمع‬ ‫اال�ستعمار تواكب اليوم مرحلة البناء واالجناز ‪ ..‬م�سيفا‬ ‫انه وبتكاتف ابنائها ا�ستقرت او�ساعها وتاأمنت خدماتها‬ ‫ب�سورة مقبولة تدفع لبذل املزيد ‪.‬‬ ‫وثمن حمافظ عدن توجيهات رئي�س اجلمهورية ورئي�س‬ ‫الوزراء واهتمام اع�ساء احلكومة يف تخفيف معاناة مواطني‬ ‫عدن جراء االنقطاعات الكهربائية من خالل رفد املحافظة‬ ‫بالطاقة اال�سعافية ‪ 60‬ميجاوات والتخفيف من ازمة املياه‬ ‫بعد تركيب مولدات اإ�سعافية قدرها ‪ 3‬ميجاوات وم�سروع‬

‫حفر اآبار جديدة ‪ ..‬وقال ان هذه التوجيهات اثمرت اي�سا‬ ‫ع��ن دع��م مطار ع��دن ال���دويل مب��ول��دات كهربائية اخ��رى‬ ‫وموؤخرا متت املناق�سات للبدء مب�ساريع الكهرباء بكلفة ‪6‬‬ ‫مليارات ريال ومل تعد م�سكلة نازحي ابني عقبة امام التعليم‬ ‫‪ ..‬الفتا اىل ان مكتب الرتبية والتعليم ا�ستعاد ‪ 76‬مدر�سة‬ ‫من ا�سل ‪ 80‬كان يقطنها النازحون الذين غادروها طواعية ‪.‬‬ ‫ولفت حمافظ ع��دن اىل ان��ه �سيتم ت��زوي��د م�ست�سفى‬ ‫اجلمهورية مبخترب مناظري حديث مبوجب توجيهات رئي�س‬ ‫اجلمهورية وان قطاع ال�سحة �سي�سهد م�ساريع ترميم وان�ساء‬ ‫مرافق �سحية لتح�سني الو�سع ال�سحي ‪ ..‬م�سيفا انه جرى‬ ‫قبل ايام تد�سني العمل بالدفعة االوىل من اآليات النظافة‬ ‫التي و�سل منها ‪� 24‬سيارة نقل خملفات بكلفة ‪ 205‬ماليني‬ ‫ريال من ا�سل ‪� 47‬سيارة ‪.‬‬ ‫وا�سار ر�سيد اىل ان��ه يجري حاليا التح�سري للموؤمتر‬ ‫املحلي االول للنظافة املزمع عقده منت�سف ال�سهر اجلري‬ ‫والذي يهدف اىل جعل النظافة ق�سية اجلميع ‪ ..‬منوها بان‬ ‫مقرتح املوازنة العامة للعام القادم ‪2013‬م ت�سمن عدد ًا من‬ ‫م�ساريع البنى التحتية واخلدمية يف خمتلف املجاالت‪.‬‬ ‫واأك��د حمافظ ع��دن اهمية اي��الء املحافظة مزيدا من‬ ‫االهتمام خا�سة يف جوانب العناية مبيناء عدن لي�ستعيد‬ ‫و�سعه الطبيعي كميناء دويل يف منطقة ا�سرتاتيجية ومنح‬ ‫جمال الطاقة عناية ا�ستثنائية �سواء يف التوليد او ال�سبكة‬ ‫التحويلية وااليفاء بااللتزامات فيما يتعلق بتزويد عدن‬ ‫مبائتي ميجاوات للعام ‪2013‬م وتاأمني خدمات املياه وحفر‬ ‫وان�ساء م�ساريع ا�سرتاتيجية بديلة ل�سمان ا�ستمرار و�سولها‬ ‫للمواطنني وحت�سني خدماتها خا�سة مع جتاوز العجز اليومي‬ ‫‪ 40‬ال��ف مرت مكعب باال�سافة اىل �سيانة �سبكة املجاري‬ ‫ب�سورة عاجلة وتنفيذ م�ساريع ج��دي��دة يف ه��ذا املجال‬ ‫وا�ستمرار دعم النظافة يف املحافظة حتى ت�ستقر االو�ساع ‪.‬‬ ‫واأ�سار ر�سيد اىل ان نوفمرب مل يحمل ذكرى اال�ستقالل‬ ‫فح�سب ولكنه حمل ذكرى توقيع اتفاقية الوحدة يف العام‬ ‫‪1989‬م وكذا مرور عام على املبادرة اخلليجية وما اعقبها‬ ‫من حتوالت توجت بانتخابات توافقية لرئي�س اجلمهورية‬ ‫عبدربه من�سور هادي يف ‪ 21‬فرباير ‪2012‬م‪ ..‬موؤكدا ان‬ ‫الواجب الوطني يحتم علينا اليوم تغليب م�سلحة الوطن‬ ‫والعمل على اجناح موؤمتر احلوار الوطني لبحث كل امل�سكالت‬ ‫واخل��روج بروؤية موحدة حللها وجتنب ا�ساعة الوقت يف‬ ‫مماحكات ت�سر بالوطن وتهدد امنه وا�ستقراره‪.‬‬ ‫بعد ذلك بداأت فقرات احلفل الفني بو�سالت من روائع‬ ‫االعمال الوطنية قدمتها فرقة االن�ساد الوطنية‪ ،‬تلتها‬ ‫اغنية يابالدي من كلمات خمتار مقطري واحلان رامي نبيه‬ ‫وغناء هدى بكار ثم اغنية ياطري ياذا املعلي كلمات حممد‬ ‫�سعد عبداهلل وغناء ايهاب خليل واغنية كل ما ا�سوفك‬ ‫كلمات علي حميد واحلان وغناء انور مبارك وذلك مبرافقة‬ ‫الفرقة املو�سيقية التابعة ملكتب الثقافة بعدن بقيادة‬ ‫املاي�سرتو جميل با�سماخ‪.‬‬ ‫وتخلل احلفل عرو�س لفرقة االكروبات والعر�س العدين‬ ‫قدمته الفرقة الوطنية للفنون ال�سعبية ‪.‬‬ ‫وك���ان االخ رئي�س ال����وزراء و���س��ل يف وق��ت �سابق اىل‬ ‫حمافظة عدن حيث كان يف ا�ستقباله حمافظ عدن وحيد‬ ‫علي ر�سيد وامني عام املجل�س املحلي باملحافظة عبدالكرمي‬ ‫�سائف‪ ،‬وامل�سوؤولون يف قيادة ال�سلطة املحلية والتنفيذية‬ ‫والقيادات الع�سكرية واالمنية يف املحافظة‪.‬‬

‫مؤمتر النظافة إلجياد الية ترتقي مبستوى النظافة‬


‫‪ 5‬حصـــــــاد العدد ‪5‬‬ ‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬

‫جمل��س ال��وزراء يق��ر تقري��ر حمافظ‬ ‫احملافظة ومينح عدن صالحيات وزاريه‬ ‫اأو�شح املهند�س وحيد علي ر�شيد حمافظ‬ ‫املحافظة يف ت�شريح �شحفي للمدينة بان‬ ‫زي���ارة رئي�س واع��ظ��اء احلكومة االنتقالية‬ ‫اىل ع��دن وعقدهم االجتماع ال���دوري فيها‬ ‫يعد خطوة ايجابية يف طريق االهتمام بعدن‬ ‫وت�شليط ال�شوء عليها ملكانتها الكبرية يف قلوب‬ ‫كل اأبناء اليمن كعا�شمة اقت�شادية وجتاريه‬ ‫للدولة وحمط اأنظار املجتمع املحلي والدويل‬ ‫ملوقعها اال�شرتاتيجي الهام على خط املالحة‬ ‫الدولية ‪ .‬وك�شف ب��ان و�شول احلكومة اىل‬ ‫عدن كان ا�شتجابة لنداءات متكررة وجهها‬ ‫للحكومة لتتعرف ع��ن كثب مبعاناة النا�س‬ ‫ومطالبهم وبالتايل ت�شوغ اإجراءاتها املنا�شبة‬ ‫مبا يلبي تطلعات النا�س واأمالهم واأ�شاف الننا‬ ‫مقبلون على احلوار كعملية �شيا�شية ومف�شلية‬ ‫يف تاريخ البلد كان البد للحكومة ان تعمل‬ ‫تهيئة على م�شتوى وا�شع لينتج عنها ظروف‬ ‫مالئمة ت�شمن جن��اح احل���وار وت��وف��ر مناخا‬ ‫مالئما لنجاح خمرجاته ‪.‬‬ ‫وع��ن ال��ق��رارات التي اتخذتها احلكومة‬ ‫فيما يخ�س حمافظة عدن ا�شار بان احلكومة‬ ‫كانت جاده يف تعاطيها مع متطلبات حمافظة‬ ‫ع���دن واأب��ن��ائ��ه��ا ‪ ,‬وق���د ناق�شت ك��ل االراء‬ ‫والهموم فيما يتعلق باملحافظة وا�شتمعت ملا‬ ‫قدمناه من تقارير ومطالب ملحة و�شرورية‬ ‫يف ال��وق��ت ال��راه��ن ويف مقدمتها الكهرباء‬ ‫واملياه وحقوق العمال واملوظفني ‪ ,‬ونوه اىل‬ ‫ان احلكومة باالإجماع اأ�شدرت ق��رارا ق�شى‬ ‫مبنح مكاتب الوزارات يف املحافظة �شالحيات‬ ‫مطلقة اإداريا وا�شتعدادا ماليا من وزير املالية‬ ‫لتنفيذ تلك املتطلبات للحد م��ن اره��اق��ات‬ ‫التوجه اىل املركز ‪ .‬وعن بدء �شريان تنفيذ‬ ‫ال��ق��رار ق��ال ب���ان التوا�شل م�شتمر يف هذا‬ ‫ال�شاأن ال�شتكمال الرتتيبات النهائية للبدء‬ ‫يف تنفيذه ‪ .‬وا�شتطرد حققت الكهرباء اول‬ ‫املكا�شب ب�شورة م�شتعجل فقد مت اعتماد ‪200‬‬ ‫ميجا وات كطاقة كهربائية توليد و�شيانة‬ ‫للمحوالت القدمية او ا�شتبدالها ‪ .‬واختتم‬

‫نحن عازمون على ان ت�شل ع��دن اىل مكانة‬ ‫كبرية عامليا ومبا يليق بها ويحتفظ البنائها‬ ‫مبكانتهم ‪.‬‬ ‫هذا وكان جمل�س الوزراء برئا�شة حممد‬ ‫�شامل با�شندوة رئي�س املجل�س يف اجتماعه‬ ‫مبحافظة ع��دن منت�شف اال�شبوع الفائت‬ ‫ح�شره مدراء املكاتب التنفيذية باملحافظة‬ ‫قد اق��ر وب�شورة ا�شتثنائية باالإجماع منح‬ ‫�شالحيات مكاتب ال�����وزارات يف املحافظة‬ ‫�شالحيات العمل كالوزارات نف�شها وت�شكيل‬ ‫جلنة من حمافظة عدن الإعادة النا�س الذين‬ ‫اق�شوا من اأعمالهم خ��الل الفرتة ال�شابقة‬ ‫اإىل اأعمالهم اإذا مل يكونوا قد بلغوا احد‬ ‫االأج��ل��ني‪ .‬واأو���ش��ح رئي�س جمل�س ال���وزراء يف‬ ‫حديثه ل��ل��وزراء نحن نريد ق���رارات وحلول‬ ‫اأالن وال نريد خطب وت�شييع وق��ت واأعلن‬ ‫انه لن يبارح ال��وزراء عدن اإال باإيجاد حلول‬ ‫مل�شاكلها وحتقيق مطالب اأبنائها واإي��ج��اد‬ ‫م��ع��اجل��ات ف��وري��ه مل�شاكل ال��ك��ه��رب��اء وامل��ي��اه‬

‫ب�شورة ا�شتثنائية واعرب رئي�س الوزراء عن‬ ‫ا�شتعداده ملحاكمة من ي�شتغل هذه ال�شالحيات‬ ‫لتمرير خمالفات بعيده عن القانون ‪.‬‬ ‫ح���ي���ث ق�����دم حم���اف���ظ حم���اف���ظ���ة ع���دن‬ ‫املهند�س وحيد علي ر�شيد تقريرا مف�شال‬ ‫عن االحتياجات امل�شتعجلة ملحافظة عدن‬ ‫وط��ال��ب جمل�س ال���وزراء ب�شرعة البت فيها‬ ‫واإي��ج��اد املعاجلات لها وب�شورة ا�شتثنائية‬ ‫و�شكلت جلنة من جمل�س الوزراء عقدت لقاءا‬ ‫منف�شال ل��ل��خ��روج بخطة م�شتعجلة حول‬ ‫احتياجات حمافظة ع��دن من وزي��ر املالية‬ ‫ووزير التخطيط واخلدمة املدنية والكهرباء‬ ‫واملياه ووزير �شوؤون جمل�شي النواب وال�شورى‬ ‫باالإ�شافة اإىل حمافظ حمافظة عدن ‪.‬‬ ‫ويف ال�شياق ذات���ه فقد ���ش��ادق جمل�س‬ ‫ال����وزراء يف اجتماعه اال�شبوعي الثالثاء‬ ‫الفائت ب�شنعاء برئا�شة رئي�س املجل�س حممد‬ ‫�شامل با�شندوة على نتائج اع��م��ال اللجنة‬ ‫الوزارية املكلفة مبراجعة التقرير اخلا�س‬

‫مبتطلبات حمافظة عدن من امل�شاريع اخلدمية‬ ‫يف جماالت الكهرباء واملياه وال�شرف ال�شحي‬ ‫وال�شحة‬ ‫حيث وافق املجل�س على تفوي�س ال�شلطة‬ ‫املحلية مبحافظة عدن وفرع املوؤ�ش�شة العامة‬ ‫للكهرباء باملحافظة بالتفاو�س مع �شركات‬ ‫عاملية معتمدة لتوفري ‪ 200‬ميجاوات لتلبية‬ ‫الطلب امل��ت��زاي��د على الطاقة الكهربائية‪,‬‬ ‫ومعاجلة االنقطاعات املتكررة لها خا�شة يف‬ ‫فرتة ال�شيف‪ ,‬على ان يتم التن�شيق مع وزارة‬ ‫املالية يف اجراءات البت ب�شاأنها‪.‬‬ ‫واأك���د املجل�س على وزارة املالية جتنيب‬ ‫مبلغ ‪ 6‬م��ل��ي��ارات و‪ 100‬مليون ري��ال خ�شما‬ ‫من الربنامج اال�شتثماري ل���وزارة الكهرباء‬ ‫يف حم��اف��ظ��ة ع���دن تخ�ش�س للم�شروعات‬ ‫الكهربائية التي يف طور املناق�شة وفقا لقرار‬ ‫نقل ال�شالحيات اإىل املحافظة‬ ‫وكلف املجل�س وزارة التخطيط والتعاون‬ ‫الدويل بتوفري التمويل الالزم العداد درا�شات‬

‫اجلدوى وتنفيذ م�شاريع حت�شني �شبكة عدن‬ ‫والتي تعترب جزءا من درا�شة فت�شيرن االملانية‬ ‫الربع مدن يف اليمن‪.‬‬ ‫ويف جم��ال امل��ي��اه وال�شرف ال�شحي كلف‬ ‫جمل�س ال���وزراء حمافظ ع��دن بالتن�شيق مع‬ ‫وزيري الدفاع واملياه والبيئة وحمافظ ابني‬ ‫بو�شع املعاجلات الالزمة الحياء �شخ املياه من‬ ‫حقول ابني اىل عدن وتذليل كافة ال�شعوبات‬ ‫االمنية والفنية‪ ,‬مع ال��زام ال�شلطة املحلية‬ ‫مبحافظة عدن ب�شرعة اجناز حفر الع�شرة‬ ‫اآبار املعتمدة �شابقا‪.‬‬ ‫واأق���ر املجل�س اعتماد ‪ 200‬مليون ري��ال‬ ‫حل�شاب املوؤ�ش�شة املحلية للمياه وال�شرف‬ ‫ال�شحي مبحافظة ع��دن مل��واج��ه��ة تكاليف‬ ‫�شيانة �شبكات ال�شرف ال�شحي مبا يف ذلك‬ ‫ا���ش��ت��ب��دال اج���زاء خ��ط االن��اب��ي��ب التالفة‪,‬‬ ‫على ان تتحمل ال�شلطة املحلية بقية مبالغ‬ ‫ال�شيانة من مواردها الذاتية‪.‬‬ ‫ووج����ه امل��ج��ل�����س وزي����ر ال�����ش��ح��ة ال��ع��ام��ة‬ ‫وال�شكان بتوفري الكادر املتخ�ش�س لت�شغيل‬ ‫م�شت�شفى ‪ 22‬مايو مبحافظة ع��دن واع��داد‬ ‫املوازنة الت�شغيلية للم�شت�شفى ومناق�شتها مع‬ ‫وزارة املالية العتمادها ‪ ..‬وال��زم املوؤ�ش�شة‬ ‫االقت�شادية با�شتكمال االعمال املتبقية يف‬ ‫امل�شت�شفى وفقا للعقود امل��ربم��ة بينها وبني‬ ‫اجلهات املعنية‪.‬‬ ‫كما وجه وزارة املالية باعتماد املخ�ش�شات‬ ‫الالزمة لزيادة جل�شات الغ�شيل الكلوي ملركز‬ ‫الكلى بهيئة م�شت�شفى اجلمهورية بواقع‬ ‫خم�شة االف جل�شة لي�شبح االجمايل ‪ 18‬الف‬ ‫جل�شة عام ‪2013‬م‪.‬‬ ‫واأك���د جمل�س ال���وزراء على اهمية قيام‬ ‫ال�شلطة املحلية مبحافظة ع��دن مب�شاعفة‬ ‫جهودها للوفاء بالتزاماتها وتنفيذ الواجبات‬ ‫وامل�شئوليات املناطة بها على الوجه االكمل‪,‬‬ ‫خا�شة ما يتعلق بتقدمي اخلدمات واعمال‬ ‫النظافة وحماية البيئة وحت�شيل االيرادات‪.‬‬

‫مؤمتر النظافة انطالقة حنو تنظيم جهود النظافة وحتسينها‬


‫العدد ‪5‬‬

‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬

‫حـــــــــــوار ‪6‬‬

‫مدير عام الربيقة خالد وهيب عقبة للمدينة‪:‬‬

‫امجالي الربنامج االستثماري يف املديرية للعام‪2013‬م بلغ ‪ 335‬مليون ريال ‪ .‬املرحلة‬ ‫القادمة ستشهد تغيري بعض مدراء املكاتب التنفيذية يف املديرية إلنهاء حالة الركود فيها‬

‫هي عدن ال�سغرى وقد اطلق عليها الجنليز هذا ال�سم لكونها تقابل مديرية كريرت وت�سرتك معها ببع�س‬ ‫ال�سمات الت�ساري�سيه املت�سابهه ويبلغ تعداد �سكانها مايربو عن‪ 70000‬الف ن�سمه ومقدار م�ساحتها‪485،90‬كم‪2‬‬ ‫ويحدها من ال�سرق مديريه التواهي ومن الغرب البحر الحمر ومن ال�سمال حمافظة حلج ومن اجلنوب خليج‬ ‫عدن ويوجد يف املديريه العديد من املن�سات ال�سناعيه منها م�سفاة عدن التي بنتها �سركة بريت�س عام‪1953‬م‬ ‫وميناء الربيقه ويعد من اقدم املوانىء ويكت�سب اهمية ا�سرتاتيجيه لقربه من باب املندب وكذلك ميناء لت�سدير‬ ‫النفط املكرر وحمطة الكهروحراريه لتحلية املياه ولتوليد الكهرباء وم�سنع احلديد وال�سلب وم�سنع لال�سمنت‬ ‫وم�سنع للمواد البال�ستيكيه وتتميز املديريه بقلعة الغدير التي تعد من ابرز احل�سون املوجوده وتتكون من دورين‬ ‫وتبلغ عدد درجاتها‪ 1204‬مر�سوفه بالحجار وترتفع على البحر حوايل‪1000‬قدم طولها مابني‪400_300‬مرت وقد‬ ‫ا�ستخدمت القلعة حلماية ميناء الربيقه كذلك تتمتع ب�سواحلها اجلميله واملتميزه كود النمر ‪،‬الغدير وعمران‬ ‫وفقم وبربريه وجزرعزيز والنوبه وبربريه وهي كربى مديريات حمافظة عدن م�ساحه ويف ال�سطور القادمه‬ ‫جتري املدينه عدن حوار مع ال�ستاذ خالد وهبي عقبه مدير عام مديرية الربيقه عن العديد من الق�سايا‬ ‫والهموم التي تعاين منها املديريه وت�سعى لزاحتها يف املرحله القادمه فاىل ح�سيلة احلوار‬

‫حاوره‪/‬حمي الدين عبد الغني ال�سوتري‬ ‫• ا���س��ت��اذ خ��ال��د مرحبا فيك يف‬ ‫ه���ذا احل����وار وب���داي���ة ن��ح��ب ان‬ ‫ن�سئلك عن الربنامج ال�ستثماري‬ ‫للمديريه خالل العام‪2013‬؟‬ ‫اها و�شها بكم يف املديريه وحقيقه‬ ‫هناك العديد من امل�شاريع التي �شتنفذ‬ ‫خ���ال ال���ع���ام‪ 2013‬يف امل��دي��ري��ه �شمن‬ ‫الربنامج العام اال�شتثماري على خمتلف‬ ‫اال�شعده منها م�شاريع �شيبداأ تنفيذها‬ ‫واأخرى قيد التنفيذ فعلى �شعيد الربية‬ ‫والتعليم هناك م�شروع ا�شتكمال تاأهيل‬ ‫م��در���ش��ة‪� 26‬شبتمرب بالربيقه واملكونه‬ ‫م��ن‪ 16‬ف�شا وه��ي قيد التنفيذ وكذلك‬ ‫م�����ش��روع ت��رم��ي��م م��در���ش��ة اخلي�شه قيد‬ ‫التنفيذ م��ع ب��ن��اء ملحقاتها ورف���ع �شور‬ ‫املدر�شة وكذا هدم واع��ادة بناء مدر�شة‬ ‫اجلوهري احل�شوه وامل�شروع يف �شقطاته‬ ‫االخ��ريه والعمل فيه �شبه منتهي وبناء‬ ‫مظلة مل��در���ش��ة ن��ا���ش��ر ل��وت��اه بالربيقة‬

‫وا���ش��اف��ة‪ 12‬ف�شا يف م��در���ش��ة ال��وح��ده‬ ‫هذا �شمن الربنامج اال�شتثماري لل�شلطه‬ ‫املحليه يف الربيقه يف املجال التعليمي‬ ‫وتكلفتها‪ 117‬مليون ريال ميني‪.‬‬ ‫ال�سحه وال�سكان‬ ‫ف��ك��رة ب��ن��اء م�شت�شفى م���رك���زي يف‬ ‫الربيقه وم�شروع بناء �شور مقابل املجمع‬ ‫احل��ك��وم��ي ف��امل�����ش��روع ي��خ��دم املنطقة‬ ‫املرامية االط��راف ومناطقها املتباعده‬ ‫ونحن نتمنى وجود جهات داعمه تدعمه‬ ‫هذا امل�شروع احليوي الهام باال�شافه اىل‬ ‫بناء مركز �شحي للوالده‪ 2013‬بالربيقه‬ ‫وكذا بناء مراكز �شحيه يف بع�س املناطق‬ ‫النائيه مثل القلوعه يف بري احمد وجتهيز‬ ‫وتطوير املراكز يف عمران وفقم وبع�س‬ ‫ال�شناديق �شت�شاهم يف توفري هذه االجهزة‬ ‫وامل��ع��دات وك���ذا ت�شوير ار���ش��ي��ة تابعة‬ ‫للمركز ال�شحي احل�شوة وجتهيز اق�شام‬ ‫ال��ط��وارىء يف بع�س املراكز ال�شحيه يف‬

‫املديرية لتقدمي خدمة للمواطنني اثناء‬ ‫احل���االت الطارئة يف ال�شعب والربيقه‬ ‫وتكلفة امل�شاريع ال�شحيه اجماال بلغت‪85‬‬ ‫مليون ريال‬ ‫يف جمال ال�سغال العامه‬ ‫�شيانة بع�س الطرق الداخليه و�شيانة‬ ‫االن����ارة يف ال�����ش��وارع الفرعية ور�شف‬ ‫طرقات داخليه يف الربيقه ال�شي كا�س‬ ‫والكي كا�س م�شروع ر�شف مدينة ال�شعب‬ ‫وم�����ش��روع ان���ارة ال�����ش��وارع يف املخططات‬ ‫اجل��دي��ده وب��ن��اء ح��دي��ق��ة ال��ب��ي كا�س‬ ‫م�����ش��روع م�شرك ب��ني ال�شلطة املحلية‬ ‫واملحافظة وحت�شني بع�س ال�شواطىء يف‬ ‫املديرية لكونها �شاحليه مثل كود النمر‬ ‫والغدير وال�شواطىء االخ��رى بتكلفة‬ ‫بحدود‪ 130‬مليون ريال‬ ‫ال�سوؤون الجتماعية‬ ‫م�����ش��روع ب��ن��اء م��رك��ز لا�شر املنتجه‬ ‫وامل�شاهمه يف تعليم الفتاه بع�س احلرف‬

‫التي تعود بالنفع عليها‬ ‫النقل‬ ‫م�شروع اع��ادة تاهيل ف��رزة الربيقه‬ ‫ال�شوق الرئي�س وكذا م�شروع بناء مظلتني‬ ‫ل�شوق بانافع وبناء مظلة ف��رزة مدينة‬ ‫ال�شعب للبيجوت وك���ذا ه��ن��اك م�شروع‬ ‫تتبناه ال�شلطة املحليه مقرح بناء مكتبة‬ ‫عامه يف ق�شم الكمبيوتر وه��ذا يحتاج‬ ‫للدعم حتى يرى النور‬ ‫وه��ن��اك م�����ش��روع ح��ج��ز م��اع��ب ك��رة‬ ‫القدم لل�شباب يف املديرية �شمن امل�شاريع‬ ‫املقر تنفيذها يف‪ 2013‬وبالتايل فقد بلغ‬ ‫اجمايل الربنامج اال�شتثماري‪ 335‬مليون‬ ‫ريال‬ ‫• ماتقييمكم للو�سع المني يف‬ ‫املديرية خالل املرحلة الفائتة؟‬ ‫الو�شع االمني التزال توجد اختاالت‬ ‫امنيه كثرية وان �شهد يف الفره االخريه‬ ‫حت�شن لكن لي�س بالتح�شن املن�شود الذي‬ ‫نطمح اليه كمواطنني ا�شافة اىل نق�س‬ ‫�شديد يف احتياجات ق�شم ال�شرطة من‬ ‫معدات و�شيارات االمر الذي يقف عائقا‬

‫ام��ا تنفيذ الكثري‬ ‫من املهام املطلوبه‬ ‫ورغ������م اه��ت��م��ام‬ ‫ق��ي��ادة املحافظة‬ ‫وحت�شني وانت�شار‬ ‫ال��و���ش��ع االم��ن��ي‬ ‫اال ان االج��ه��زة‬ ‫االم��ن��ي��ه مل تقم‬ ‫ب���ت���ن���ف���ي���ذ ه����ذه‬ ‫التوجيهات‬ ‫• م���اه���و‬ ‫ت���ق���ي���ي���م���ك‬ ‫ل����ل����ج����ان����ب‬ ‫ال�سياحي وجم���ال ال��ن��ظ��اف��ة يف‬ ‫املديرية خالل الفرتة املا�سية؟‬ ‫ال�شياحة �شهد مو�شم العيد اقبال‬ ‫منقطع النظري من قبل الزوار من خمتلف‬ ‫املحافظات اليمنيه ل�شواحل الربيقه التي‬ ‫تتمتع ب�شواطىء و�شواحل جميلة وجزر‬ ‫ومواقع �شياحية خابة وبتوجيهات من‬ ‫املحافظ مت توفري كافة �شبل الراحة‬ ‫واخلدمات للزوار وان كنا نتمنى حت�شني‬ ‫هذه اخلدمات يف ال�شنوات القادمه‬ ‫اما على �شعيد النظافه تعد مديرية‬ ‫الربيقه النموذجيه يف جمال النظافه‬ ‫وتعاين من نق�س االمكانيات واالليات‬ ‫اخلا�شة بالنظافة بال�شيارات والفرامات‬ ‫خ�شو�شا واملديرية مرامية االط��راف‬ ‫ونرجو من قيادة املحافظة اعطاء مزيد‬ ‫م��ن العناية وال��رع��اي��ة ودع��م املديرية‬ ‫باالليات وخ�شو�شا وان قيادة املحافظة‬ ‫قد لعبت دورا يف توفري االليات واملعدات‬ ‫لبقية مناطق املحافظة‬ ‫•ماهي الج��������راءات ال��ت��ي‬

‫اتخذمتوها حلل م�سكلة الرا�سي‬ ‫والب�سط عليها؟‬ ‫ه��ي اح���دى ال�شعوبات يف املديرية‬ ‫فم�شالة ال��ب�����ش��ط ال��ع�����ش��وائ��ي وق�شايا‬ ‫االرا���ش��ي وه���ذا امل��ل��ف م��ن اك��ر امللفات‬ ‫تعقيدا على م�شتوى املحافظة ونحن يف‬ ‫االونة االخرية قمنا بالعديد من حمات‬ ‫االزال��ة للبناء الع�شوائي رغم مواجهتنا‬ ‫لعمليات م�شلحة من قبل بع�س البا�شطني‬ ‫وهذا االمر يتطلب تعاون اجلهات االمنيه‬ ‫التي التزال يف و�شع الي�شاعدها يف تنفيذ‬ ‫بع�س املهام يف ازالة البناء الع�شوائي‬ ‫• كيف تقيمون عالقة ال�سلطة‬ ‫املحلية باملكاتب التنفيذية يف‬ ‫املديرية وبال�سلطة املحلية يف‬ ‫املحافظة؟‬ ‫عاقة ال�شلطة املحلية يف املديرية‬ ‫مع املكاتب التنفيذية يف املديرية جيدة‬ ‫ونحن نفكر يف ال�شهور القادمة على اجراء‬ ‫بع�س التغيريات لبع�س املكاتب التي تعاين‬ ‫من الركود يف اعمالها وا�شتبدالها مبدراء‬ ‫اخرين ام��ا عاقتنا باملحافظة ممتازة‬ ‫واالخ املحافظ ي��ب��ذل ج��ه��ودا ك��ب��رية يف‬ ‫تطوير املحافظة ولعل التح�شن التدريجي‬ ‫يف الكهرباء وامل��اء والنظافة خري �شاهد‬ ‫وان ك��ن��ا نتمنى ع��ل��ى امل��ح��اف��ظ زي���ادة‬ ‫اهتمامه بهذه املديرية‬ ‫• كلمة اخره‬ ‫ا���ش��ك��ر �شحيفة امل��دي��ن��ة ال��ت��ي هي‬ ‫بالفعل تعرب عن حال املحافظة واالعمال‬ ‫اجلارية فيها مع متنياتي لكادر ال�شحيفة‬ ‫املتميز بالتوفيق والنجاح يف ر�شالتهم‬ ‫االعامية‪.‬‬

‫أمني عام اجمللس احمللي بالشيخ عثمان للمدينة ‪:‬‬

‫مطلع العام القادم سيتم إعادة مبنى السلطة احمللية للعمل‬

‫مديرية ال�سيخ عثمان واحدة من اكرب مديريات املحافظة ‪ ،‬تتميز باأ�سواقها‬ ‫والن�ساط التجاري الكبر فيها وتعترب ملتقى جلميع مديريات املحافظة‬ ‫ومنطلق لبقية املحافظات ‪ ،‬الأمر الذي اأهلها لتحتل مكانة متميزة على م�ستوى‬ ‫حمافظة عدن ‪ ،‬حتظى حاليا بعدد من امل�ساريع تتوزع على قطاعاتها املختلفة‬ ‫ويف �ستى املجالت‬ ‫التقينا باأمني عام جمل�سها املحلي الأ�ستاذ علي عبد املجيد ليطلعنا عن �سر‬ ‫العمل باملديرية وعن املنجزات التي حتققت‪ ،‬واخلطوات التالية وكذا ال�سعوبات‬ ‫والعقبات التي تواجه ال�سلطة املحلية داخل املديرية ‪.‬‬ ‫•‬

‫حاوره ‪ /‬فار�س عبود‬

‫ب���داي���ة ح��دث��ن��ا ع���ن ���س��ر ال��ع��م��ل��ي��ة‬ ‫الإداري�����ة يف م��دي��ري��ة ال�سيخ عثمان‪:‬‬ ‫وماهي منجزاتكم خالل الفرتة املا�سية‬ ‫باملديرية؟‬ ‫اأوال نرحب بكم يف مديرية ال�شيخ‬ ‫‬‫عثمان ه��ذه امل��دي��ن��ة ال��ت��ي تعترب ملتقى الأغلب‬ ‫حمافظات اجلمهورية ولبقية مديريات املحافظة‪,‬‬ ‫اأم��ا بالن�شبة ل�شوؤالك هناك العديد من املنجزات‬ ‫حتققت على م�شتوى االإن��ارة والطرقات واملدار�س‬ ‫واملجمعات ال�شحية‪ ,‬و خ��ال ال��ف��رة املن�شرمة‬ ‫من العام ‪ 2012‬كان لدينا م�شاريع بنا مظلتني يف‬ ‫مدر�شة ال�شويف ومدر�شة الفقيد منري مبارك ومت‬

‫اإجناز العمل فيها بن�شبة ‪ %95‬اىل االن ‪.‬‬ ‫• ما هي خطوتكم األتاليه اإذا؟‬ ‫اأم��ا بالن�شبة خلطوتنا التالية والتي تعترب‬ ‫لنا العمود الفقري لعملنا‪ ,‬تركز يف اإع��ادة مبنى‬ ‫ال�شلطة املحلية (مكتب االأ�شغال العامة والطرق)‬ ‫يف املديرية والذي جرى اإحراقه يف عام ‪ 2011‬مبا‬ ‫فيه من الوثائق واملحتويات �شواء مايخ�س ق�شايا‬ ‫املواطنني او ال�شلطة املحلية ‪ ,‬احراق املبنى انذاك‬ ‫�شكل لنا �شرر كبري و�شل حركة عملنا وهذا املبنى‬ ‫الذي انا وانته فيه االن موؤقت واأيجار‪ ,‬و�شيتم اإعادة‬ ‫تاهيل و�شيانة املبنى الذي حرق ونهب مطلع العام‬ ‫القادم ‪2013‬م‪.‬‬ ‫• ما هي امل�سكالت وال�سعوبات التي تواجه‬ ‫مديرية ال�سيخ عثمان وتطمحون حللها ؟‬

‫امل�شكات متعدده واذكرها بنقاط واأيجاز وهي‬ ‫طفح امل��ج��اري با�شتمرار وه��ذا ي �وؤدي اإىل م�شاكل‬ ‫كبرية‪ ,‬والنقطة الثانية الب�شطات على ال�شارع‬ ‫وخا�شة يف �شارع عبداهلل حامت وبرغم اجلهود التي‬ ‫تبذل من قبل ال�شلطة املحلية داخل املديرية اإال اأن‬ ‫ظروف مو�شوعية حتول دون تنظيم العمل بال�شكل‬ ‫الذي نحن نطمح اليه ‪.‬‬ ‫• هل ت�سعرون اأن جهود النظافة احلالية‬ ‫اأدت دورها ب�سورة كافية؟‬ ‫ب�شورة كاملة ال النه الميكن ان يكون هناك عمل‬ ‫متكامل ولكن قل توؤدي دورها اىل حد كبري ‪ ,‬ونحنا‬

‫متوا�شلني با�شتمرار مع مدير ق�شم النظافة‬ ‫االأخ حممد عبد الواحد وبقية العمال وهم‬ ‫يقومون بدورهم ولكن هناك كانت �شعوبات‬ ‫تواجههم وهي يف حت�شن كبريحاليا رغم انه‬ ‫لي�س بال�شورة املطلوبة ولكن لاف�شل ‪ ,‬وقد‬ ‫نحتاج لوقت ملعاجلة م�شكات عمال النظافة‪.‬‬ ‫• م��اذا ع��ن عملية ترميم وتاأهيل‬ ‫املدار�س التي خرج منها النازحني؟‬ ‫تلك املدار�س جرى توزيعها بنا على تعليمات‬ ‫االأخ املحافظ وقيادة املحافظة اإىل عدد من‬ ‫اجلهات الداعمة لتقوم برميمها كال�شندوق‬ ‫االجتماعي للتنمية وغ��ريه م��ن ال�شناديق‬ ‫الداعمة هذا من حيث الرميم ‪ ,‬اأما بالن�شبة‬ ‫للعمل الربوي فالعملية الربوية والتعليمية‬ ‫ب��داأت ت�شتقر فالرميمات جارية والنظافة‬ ‫واالإ�شاحات جارية وك��ذا التعليم متوا�شل اىل‬ ‫جانبها ‪ ,‬رغم وجود حاجة ملحة للعمل الربوي‬ ‫تتمثل يف نق�س العديد من االأ�شياء الهامة واأهمها‬ ‫الكر�شي ولكن ح�شبما و�شلنا ان هناك توا�شل‬ ‫لتوفري هذه املتطلبات يف القريب العاجل ‪.‬‬ ‫• ك��ي��ف تقيمون ال��و���س��ع ال�سحي يف‬ ‫املديرية؟‬ ‫الو�شع ال�شحي يف املديرية مطمئن اىل حد‬ ‫كبري ويف حت�شن وهناك جهود تبذل من قبل مكتب‬ ‫ال�شحة يف املديرية بقيادة الدكتورة هدى باذيب‬

‫هذه اجلهود لها مردود كبري على الواقع ال�شحي ‪.‬‬ ‫• ه��ن��اك ظ��اه��ره اأق��ل��ق��ت ال�����س��ك��ان يف‬ ‫املديرية وه��ي اإط��الق الع��ره النارية‬ ‫والأل��ع��اب‪ ،‬ما هي روؤيتكم ملواجهة تلك‬ ‫الظاهرة اخلطرة؟‬ ‫نعم هي ظاهرة خطرية ونحن يف مديرية ال�شيخ‬ ‫عثمان كنا ال�شباقون يف التطرق لهذا املو�شوع من‬ ‫خال نزولنا اإىل امل�شاجد واللقاء باأئمة امل�شاجد‪,‬‬ ‫و عقال احل��ارات واللقاء بهم ‪ ,‬و مب��دراء املدار�س‪,‬‬ ‫وهنا كانت جهود مكثفة للحد من هذه الظاهرة‪,‬‬ ‫وتلك اجلهود قد اثمرت ب�شكل كبري فنحن االآن على‬ ‫م�شارف االنتهاء من العام ‪2012‬م واإن�شاء اهلل تنتهي‬ ‫معه هذه الظاهرة ون�شل اىل مرحلة الق�شاء عليها‬ ‫بتكاتف اجلميع‪.‬‬ ‫• كلمه اأخره تود قولها؟‬ ‫اأ�شكركم على هذا اللقاء واأ�شكر قيادة املديرية‬ ‫على اجلهود التي تبذلها ورغم اأن اجلهود التي تبذل‬ ‫لي�شت بال�شكل املطلوب ولكن الظروف الذاتية هي‬ ‫من حت��ول دون اجن��اح اجلهود ‪ ,‬وعليه يجب على‬ ‫املواطن اأن يعرف اأن هناك جهود تبذل وي�شارك‬ ‫يف اجناحها ‪ ,‬وب��دون اهتمام املواطنني وجهودهم‬ ‫لن يتم الق�شاء على هذه الظاهرة او تلك ‪ .‬اإن�شاء‬ ‫اهلل �شتتح�شن االأو�شاع وترتقي اىل م�شتوى اعلى‬ ‫بتكاتف اجلميع يف املديرية‪.‬‬


‫‪ 7‬تقـــــــريـــــــر العدد ‪5‬‬ ‫الثالثاء ‪ 18‬دي�سمرب ‪2012‬م‬

‫تقرير حمافظ احملافظة جمللس الوزراء‬ ‫ح��ول احتياج��ات احملافظ��ة العاجلة‬ ‫ا�ستعر�س حمافط حمافظة عدن املهند�س‬ ‫وحيد علي ر�سيد يف تقريرمف�سل امام جمل�س‬ ‫الوزراء اثناء انعقاد اجتماع املجل�س يف حمافظة‬ ‫عدن اال�سبوع املن�سرم اهم مامت اجنازه خالل‬ ‫االأ�سهر املا�سية من عام ‪2012‬م‪ ،‬وما يتوجب‬ ‫اجنازه خالل االأ�سهر القادمة على طريق تطبيع‬ ‫احلياة ال�سيا�سية واالجتماعية يف املحافظة‬ ‫وتطرق التقريراىل خلفية املعاناة التي عانت‬ ‫منها حمافظة عدن خالل العام ‪2011‬م جراء‬ ‫ماكانت مت��ر ب��ه البلد ب�سكل ع��ام م��ن او�ساع‬ ‫ا�ستثنائية جنم عنها ظروف معقدة كثرية مما‬ ‫حتم العمل اجل��اد واجلهد املتوا�سل ال�ستعادة‬ ‫حمافظة عدن ملكانتها وانت�سال اأو�ساعها والعمل‬ ‫على ايجاد بيئة جديدة لتطورها ‪.‬‬ ‫وبني التقرير ان اأوىل املهام التي اأنت�سبت‬ ‫اأم����ام حم��اف��ظ امل��ح��اف��ظ��ة و املجل�س املحلي‬ ‫يف املحافظة ه��ي تطبيع احل��ي��اة ال�سيا�سية‬ ‫واالجتماعية وتثبيت اأ�س�س االأمن واال�ستقرار‬ ‫يف خمتلف مديريات املحافظة‪ ..‬وتفعيل االأداء‬ ‫الوظيفي ملختلف املرافق العامة للدولة وتطوير‬ ‫م�ستوى اخلدمات املقدمة للمواطنني‪ ..‬وعلى‬ ‫ه��ذا الطريق عقدت العديد من االجتماعات‬ ‫وال��ل��ق��اءات مع املجال�س املحلية على م�ستوى‬ ‫املحافظة واملديريات‪ ،‬وم��دراء عموم املكاتب‬ ‫التنفيذية وم���ع خمتلف منظمات املجتمع‬ ‫املدين وال�سخ�سيات االجتماعية على م�ستوى‬ ‫املحافظة وامل��دي��ري��ات‪ ..‬وك�سف التقرير ان‬ ‫ح�سيلة تلك االأن�سطة االجنازات التالية‪-:‬‬ ‫‪ .1‬رف���ع االإ���س��راب��ات العمالية ومعاجلة‬ ‫االأو���س��اع وامل��ط��ال��ب احلقوقية للموظفني يف‬ ‫املرافق التالية على �سبيل املثال ال احل�سر‪-:‬‬ ‫املوؤ�س�سة العامة للملح‪� ،‬سركة النفط اليمنية‪،‬‬ ‫مكتب املالية‪ ،‬مطار عدن ال��دويل‪ ،‬ميناء عدن‪،‬‬ ‫املوؤ�س�سة العامة للكهرباء‪ ،‬املوؤ�س�سة املحلية‬ ‫للمياه وال�سرف ال�سحي‪� ،‬سندوق النظافة‬ ‫والتح�سني‪ ،‬املوؤ�س�سة العامة للنجارة‪.‬‬ ‫‪ .2‬فتح ال�سوارع املغلقة بالتعاون مع االأهايل‬ ‫ومنظمات املجتمع املدين مثل ال�سارع الرئي�سي‬ ‫مبديرية املعال‪ ،‬وال�سارع الرئي�سي يف مديرية‬ ‫املن�سورة‪.‬‬ ‫‪ .3‬احل�����س��ول ع��ل��ى دع���م جمل�س ال����وزراء‬ ‫وم��ع��اجل��ة ج���زء م��ن م�سكلة االن��ق��ط��اع��ات يف‬ ‫الكهرباء وامل��ي��اه للمواطنني بتوفري حمطة‬ ‫كهربائية اإ�سعافية ق��وة (‪ )60‬ميجا ملعاجلة‬ ‫العجز يف الكهرباء‪ ،‬وتوفري عدد (‪ )3‬مولدات‬ ‫قوة واحد ميجا للمولد لت�سغيل م�سخات املياه‬ ‫يف احلقول ملعاجلة االنقطاعات يف خدمات املياه‬ ‫وال�سرف ال�سحي وك��ذا توفري مولد كهربائي‬ ‫ق��وة واح��د ميجا ملطار ع��دن ال��دويل الإ�ساءة‬ ‫�سالة املطار‪.‬‬ ‫‪ .4‬احل�سول على دع��م جمل�س ال���وزراء يف‬ ‫توفري االعتمادات املالية ال�سرورية ل�سراء‬ ‫عدد من االآليات وم�ستلزمات النظافة يف حدها‬ ‫االأدن���ى‪ ،‬ب��د ًال ع��ن تلك امل�ستلزمات واالآل��ي��ات‬ ‫ال��ق��دمي��ة اأو تلك ال��ت��ي تعر�ست لالختطاف‬ ‫والنهب اأثناء االأزمة ال�سيا�سية‪.‬‬ ‫‪ .5‬اإخ���الء امل��دار���س م��ن ن��ازح��ي حمافظة‬ ‫اأب���ني‪ ..‬وال��ب��دء يف عملية ال�سيانة والرتميم‬

‫للمدار�س ج��راء ما اأ�سابها من نهب وتخريب‬ ‫من قبل النازحني والبدء يف عملية التح�سيل‬ ‫العلمي للطالب‪.‬‬ ‫‪ .6‬تفعيل اأداء االأجهزة االأمنية بالتوازي‬ ‫مع اأداء املرافق اخلدمية بتوفري احلد االأدنى‬ ‫من م�ستلزمات العمل ل��دى االأج��ه��زة االأمنية‪،‬‬ ‫وما نتج عنه من احلد من االختالالت االأمنية‬ ‫وا�ستتباب االأم��ن واال�ستقرار ن�سبي ًا مقارنة‬ ‫باالأو�ساع االأمنية التي �سادت يف فرتة ما قبل‬ ‫نوفمرب ‪2011‬م‪.‬‬ ‫وا�ستطرد التقرير ب��ان تلك هي ح�سيلة‬ ‫اجل��ه��ود ال��ت��ي ب��ذل��ت خ���الل االأ���س��ه��ر القليلة‬ ‫املا�سية وه��ي جهود مكللة بدعم م��ن جمل�س‬ ‫الوزراء للم�ساعدة يف تطبيع االأو�ساع ال�سيا�سية‬ ‫واالجتماعية يف حمافظة ع��دن‪ ..‬وال يعني‬ ‫ذلك اأن التطبيع قد اأكتمل اأو اأن جميع ق�سايا‬ ‫وم�ساكل املحافظة التي تعاين منها على �سعيد‬ ‫البنى التحتية قد مت معاجلتها‪ ..‬فال تزال‬ ‫هناك ق�سايا تنت�سب اأم��ام ال�سلطة املحلية‬ ‫باملحافظة يف انتظار تدخل ال�سلطة املركزية‬ ‫ملعاجلتها‪� ،‬سواء فيما يتعلق بالبنى التحتية اأو‬ ‫على �سعيد املطالب احلقوقية ملوظفي بع�س‬ ‫فروع الوزارات املركزية يف املحافظة‪ ..‬وطالب‬ ‫جمل�س ال����وزراء التكرم بالتوجيه ل�الإخ��وة‬ ‫ال���وزراء املعنيني م��ن اأع�ساء حكومة الوفاق‬ ‫الوطني املوقرة باجللو�س مع فروع وزاراتهم يف‬ ‫املحافظة ملعاجلة الق�سايا املطلبية ملوظفيها‪..‬‬ ‫اأما فيما يتعلق بالبنى التحتية التي تفر�سها‬ ‫عملية تطوير املحافظة كعا�سمة اقت�سادية‬ ‫وجتارية اأو تلك التي حتتاج اإىل اإعادة تاأهيلها‬ ‫بعد ما اأ�سابها اأثناء االأزمة ال�سيا�سية‪.‬‬ ‫وحمل التقرير جملة م��ن املطالب امللحة‬ ‫يف ع��دد من امل��ج��االت امل�ستعجلة على م�ستوى‬ ‫املحافظة تركزت يف االتي ‪-:‬‬ ‫ا ً‬ ‫أوال‪ :‬يف جمال الكهرباء‪-:‬‬ ‫لكون مدينة عدن من �سمن امل��دن الواقعة‬ ‫يف املناطق احل��ارة‪ ،‬ولكون اخلدمات الكهرباء‬ ‫من العنا�سر االأ�سا�سية وال�سرورية الواجب‬ ‫توفريها لل�سكان‪ ..‬ونظر ًا للو�سع الراهن ملحطات‬ ‫التوليد التابعة للموؤ�س�سة العامة للكهرباء‬ ‫وال��ت��ي تعمل بكفاءة منخف�سة نتيجة عدم‬

‫اإخ�ساعها لل�سيانة ال�سامل��ة‬ ‫وعدم توفري قطع الغيار للعديد من مكوناتها‬ ‫خالل االأعوام املا�سية وتوقع خروج عدد منها‬ ‫ع��ن اخل��دم��ة ب�سورة نهائية‪ ،‬كما ي�سري اإىل‬ ‫ذلك التقرير الفني املقدم من املوؤ�س�سة العامة‬ ‫للكهرباء‪ ،‬وتوقع اأن تكون احلالة اأ���س��واأ مما‬ ‫كانت عليه يف العام املا�سي يف ظل املوؤ�سرات‬ ‫امل�سار اإليها اأعاله‪ ،‬فاإننا نطلب تدخل احلكومة‬ ‫العتماد االآتي‪-:‬‬ ‫‪ .1‬ت��وف��ري حمطة توليد اإ�سعافية بقوة‬ ‫(‪ )200‬ميجاوات ملواجهة العجز يف الطاقة‬ ‫الكهربائية يف ال�سيف القادم‪.‬‬ ‫‪ .2‬رفع قدرة ال�سبكة الكهربائية ال�ستيعاب‬ ‫االأح��م��ال ونقل الطاقة باإن�ساء �سبكة اجلهد‬ ‫(‪ 32‬ك‪ .‬ف)‪.‬‬ ‫‪ .3‬حت�سني �سبكة التوزيع ‪ 11 -33‬ك‪.‬ف‪.‬‬ ‫‪ .4‬حت�سني �سبكة اجلهد املنخف�س و�سبكة‬ ‫التغذية للم�سرتكني‪.‬‬ ‫ث��ان��ي� ً�ا‪ :‬يف جم���ال امل��ي��اه وال�����ص��رف‬ ‫ال�صحي‪-:‬‬ ‫‪ .1‬تنفيذ م�سروع حتلية املياه بكلفة (‪ )40‬مليون‬ ‫ري��ا ًال لتغطية النق�س احلا�سل حالي ًا يف اإم��دادات‬ ‫املياه ويف حدود (‪ )40‬األف مرت مكعب يومي ًا‪.‬‬ ‫‪ .2‬م�سروع ترميم املمرات اخللفية ل�سبكة‬ ‫ال�سرف ال�سحي بكلفة (‪ )500‬مليون ريا ًال‪.‬‬ ‫‪ .3‬اعتماد ‪ 500‬مليون ري��ا ًال ملعاجلة�سبكة‬ ‫املياه وال�سرف ال�سحي ‪.‬‬ ‫‪ .4‬اعتماد‪2‬مليار ريال ملعاجلة تدهور او�ساع‬ ‫�سبكة ال�سرف ال�سحي ( امل�سروع االمنائي )‪.‬‬ ‫ث��ال��ث� ً�ا‪ :‬يف جم��ال االأ���ص��غ��ال العامة‬ ‫وال����ط����رق (ال��ك��ل��ف��ة االإج��م��ال��ي��ة‬ ‫ً‬ ‫رياال)‪-:‬‬ ‫(‪)10.632.000.000‬‬ ‫‪ .1‬اعتماد مقاول اخر لبدء العمل يف م�سروع‬ ‫الطريق البحري كالتك�س ‪/‬عدن‪.‬‬ ‫‪ .2‬متويل م�سروع بناء اأربعة ج�سور يف جولة‬ ‫الغزل والن�سيج م‪ /‬املن�سورة وجولة القاهرة‬ ‫م‪ /‬املن�سورة وتقاطع دكة املعال وتقاطع جبل‬ ‫ح��دي��د م‪ /‬خورمك�سر بكلفة خم�سة مليار‬ ‫واأربعمائة واإحدى ع�سر مليون ريال‪.‬‬ ‫‪ .3‬متويل ردم و�سفلتة خط خلف م�ست�سفى‬ ‫عدن‪ /‬فندق مركيور بكلفة ثمامنائة وواحد‬

‫وع�سرون مليون ريا ًال (‪ 821.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .4‬مت��وي��ل م�����س��روع ���س��ق و�سفلتة ط��رق��ات‬ ‫اجلمعيات ال�سكنية {املرحلة الثانية} بكلفة‬ ‫اأربعة مليار واأربعمائة مليون ريا ًال‪.‬‬ ‫‪ .5‬م�سروع اإع��داد ت�ساميم ودرا�سات فنية‬ ‫واإن�سائية لالأربعة اجل�سور املذكورة بكلفة مائة‬ ‫مليون ريا ًال (‪ 100.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫راب�����ع� ً‬ ‫����ا‪ :‬يف جم�����ال اجل��م��ع��ي��ات‬ ‫ال�صكنية‪-:‬‬ ‫‪ .1‬اإن�����س��اء وح���دة �سكنية كمرحلة اأوىل‬ ‫ل��ذوي الدخل املحدود يف اجلمعيات ال�سكنية‬ ‫يف العري�س بكلفة (‪ )50‬مليون دوالر ًا واعتماد‬ ‫(‪ )50‬مليون دوالر ًا اأخرى للخدمات للجمعيات‬ ‫ال�سكنية‪.‬‬ ‫‪ .2‬اعتماد خمطط �سكني لل�سباب يت�سمن‬ ‫(‪ )30‬األف قطعة اأر�س �سكنية يف م‪ /‬الربيقة‬ ‫واعتماد (‪ )10‬مليار ريا ًال للبنية التحتية‪.‬‬ ‫خ���ام�������ص� ً‬ ‫��ا‪ :‬يف جم�����ال ال��رب��ي��ة‬ ‫والتعليم‪-:‬‬ ‫‪ .1‬م�سروع �سيانة وترميم املدار�س املت�سررة‬ ‫من النازحني عدد (‪ )35‬مدر�سة بكلفة اأربعمائة‬ ‫مليون ريا ًال (‪ 400.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .2‬م�سروع بناء ثمانية جممعات تربوية يف‬ ‫ثمان مديريات بكلفة اإجمالية مليار وثمامنائة‬ ‫مليون ريا ًال‪.‬‬ ‫ً‬ ‫�صاد�صا‪ :‬يف جمال االأمن‪-:‬‬ ‫‪ .1‬م�سروع اإع���ادة تاأهيل ع��دد (‪ )10‬من‬ ‫م��راك��ز ال�سرط التي ت�سررت اأث��ن��اء االأزم��ة‬ ‫ال�سيا�سية بكلفة �سبعة وثالثون مليون ريا ًال‬ ‫(‪ 37.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .2‬م�سروع اإع���ادة تاأهيل �سجن املن�سورة‬ ‫امل����رك����زي ب��ك��ل��ف��ة خ��م�����س��ني م���ل���ي���ون ري�����ا ًال‬ ‫(‪ 10.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .3‬م�����س��روع اإع����ادة ت�اأه��ي��ل مبنى الهجرة‬ ‫واجلوازات واجلن�سية بكلفة ع�سرة مليون ريا ًال‬ ‫(‪ 50.000.000‬ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .4‬م�سروع اإع��ادة تاأهيل اإدارة م��رور عدن‬ ‫بكلفة اأرب��ع��ني مليون ري���ا ًال (‪40.000.000‬‬ ‫ريا ًال)‪.‬‬ ‫‪ .5‬م�سروع �سراء عدد (‪� )2‬سيارات مطايف‬ ‫للدفاع املدين بتكلفة خم�سائة األف دوالر‪.‬‬

‫ً‬ ‫�صابعا‪ :‬يف جمال الثقافة‪-:‬‬ ‫‪ .1‬م�سروع بناء مركز ثقايف مب�ساحة مائه‬ ‫وع�سرين اإلف مرت مربع مكون من ثالثة اأدوار‬ ‫ي�سم ق�سم للم�سرح وق�سم للمكتبة العامة‬ ‫و�ساالت اجتماعات بكلفة وقدرها‬ ‫ث��ام��ن� ً�ا‪ :‬يف جم���ال ال�صحة العامة‬ ‫وال�صكان‪-:‬‬ ‫‪ .1‬م�سروع اإن�����س��اء امل�ست�سفى اجلامعي يف‬ ‫مدينة ال�سعب املكون من (‪� )400‬سرير ًا اإ�سافة‬ ‫اإىل ملحقات خا�سة باالأطباء وبكلفة �ستني‬ ‫مليون دوالر ًا‪.‬‬ ‫‪ .2‬م�سروع بناء وحدة الطوارئ بكلفة ع�سرة‬ ‫مليون دوالر ًا‪.‬‬ ‫‪ .3‬م�سروع بناء وحدة املناظري بكلفة اثنا‬ ‫ع�سر مليون دوالر ًا‪.‬‬ ‫ت���ا����ص���ع� ً‬ ‫��ا‪ :‬يف جم�����ال ال�����ص��ن��اع��ة‬ ‫والتجارة‪-:‬‬ ‫‪ .1‬اعتماد مبلغ (‪ )2.102.409.000‬ريا ًال‬ ‫لتنفيذ املرحلة االأوىل للبنية التحتية من‬ ‫م�سروع اإن�ساء املنطقة ال�سناعية‪.‬‬ ‫ع����ا�����ص����راً‪ :‬يف جم�����ال ال��ن��ظ��اف��ة‬ ‫والتح�صني‪-:‬‬ ‫ً‬ ‫‪.1‬اعتماد (‪ )2.330.000.000‬ري��اال مل�سروع‬ ‫حديقة عدن الكربى على م�ساحة (‪ )330.000‬م‪.2‬‬ ‫‪ .2‬اعتماد (‪ )198.000.000‬ريا ًال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )10‬فرامات �ساغطة �سعة ‪ 6‬م‪.2‬‬ ‫‪ .3‬اعتماد (‪ )216.800.000‬ريا ًال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )12‬فرامات �ساغطة �سعة ‪ 15‬م‪.2‬‬ ‫‪ .4‬اعتماد (‪ )140.000.000‬ريا ًال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )20‬قالبات ‪ 3‬طن‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪ .5‬اعتماد (‪ )100.000.000‬رياال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )10‬واتيات (بوز) للت�سجري‪.‬‬ ‫‪ .6‬اعتماد (‪ )10.000.000‬ري��ا ًال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )4‬ق�سا�سات ح�سائ�س راكبة �سيارة‪.‬‬ ‫‪ .7‬اعتماد (‪ )16.000.000‬ري��ا ًال ل�سراء‬ ‫عدد (‪ )8‬م�سخات �سفاطة كبرية‪.‬‬ ‫اأح��د ع�صر‪ :‬يف جمال النقل (مطار‬ ‫عدن الدويل)‪-:‬‬ ‫‪ .1‬االإ�سراع يف تنفيذ م�سروع اإع��ادة تاأهيل‬ ‫ممر التدحرج‪.‬‬ ‫‪ .2‬تنفيذ م�����س��روع اإع����ادة ت�اأه��ي��ل املهبط‬ ‫اال�سطراري وحقل املطار‪.‬‬ ‫‪ .3‬تنفيذ م�سروع ترحيل جديد ( يف موقع‬ ‫مبنى املطار القدمي ) ي�ستوعب نظام اخلراطيم‬ ‫وتكليف �سركة متخ�س�سة لتقدمي الدرا�سة‪.‬‬ ‫‪ .4‬م�سروع اإعادة تاأهيل التحكم يف منظومة‬ ‫اإ�ساءة حقل الطريان‪.‬‬ ‫‪ .5‬م�سروع اإن���ارة �سور مطار ع��دن ال��دويل‬ ‫بطول اإجمايل ‪ 9000‬مرت‪.‬‬ ‫‪ .6‬م�سروع قرية ال�سحن‪-:‬‬ ‫اأ‪ .‬رفع اجلاهزية والكفاءة الت�سغيلية ملدرج‬ ‫املطار واملمر املوازي و�ساحات وقوف الطائرات‬ ‫وامل���داخ���ل واالأك���ت���اف واالإ����س���اءة ومنظومة‬ ‫االإطفاء واالأجهزة املالحية بحيث ت�ستوعب‬ ‫طائرات النقل العمالقة‪.‬‬ ‫ب‪ .‬بناء خمازن للتربيد والب�سائع وغريها‬ ‫من املن�سئات والهناجر‪.‬‬ ‫ج‪ .‬جتهيز البنية التحتية لقرية ال�سحن‪.‬‬


‫على العه��د ماضون‬ ‫ي��اع�������������������دن‬

‫احملافظ رشيد يؤكدعلى أهمية قيام األجهزة األمنية‬ ‫والقضائية والنيابية بتطبيق أحكام النظام والقانون‬

‫خـــــا�ص‬ ‫اأكــد حمافظ حمافظة عــدن املهند�س وحيد علي‬ ‫ر�صيد على �صرورة قيام االأجهزة االأمنية والق�صائية‬ ‫والنيابية بتطبيق اأحكام النظام والقانون والتعامل‬ ‫بحزم مع خمتلف الق�صايا‪.‬‬ ‫واأ�صاف يف االجتماع الــذي عقدام�س يف حمافظة‬ ‫عدن بح�صور وكيل جهاز االأمــن ال�صيا�صي ملحافظات‬ ‫عــدن حلــج واأبـــن الــلــواء نا�صر من�صور هــادي وقائد‬ ‫املنطقة الع�صكرية اجلنوبية اللواء الركن دكتور نا�صر‬ ‫عبدربه الطاهري ومدير اأمــن حمافظة عدن اللواء‬ ‫الــركــن �ــصــادق حيد ورئي�س حمكمة ا�صتئناف عدن‬ ‫القا�صي فهيم عبداهلل حم�صن وعدد من قادة االأجهزة‬ ‫االأمنية والبحث اجلنائي واأع�صاء الق�صاء والنيابة‬

‫يف حمافظة عــدن باأنه يجب‬ ‫�ــصــبــط كـــافـــة االخـــتـــاالت‬ ‫االأمنية والت�صدي ملرتكبيها‬ ‫بكل حزم من خال التن�صيق‬ ‫بن خمتلف االأجهزة االأمنية‬ ‫والق�صائية والنيابية واتخاذ‬ ‫االإجراءات القانونية ب�صكل �صريع ودقيق‪.‬‬ ‫و�ــصــدد على اأهــمــيــة عقد الــلــقــاءات بــن خمتلف‬ ‫االأجهزة التي من �صاأنها احلفاظ على االأمن واال�صتقرار‬ ‫وال�صكينة العامة ل�صمان اتخاذ االإجــراءات ال�صليمة‬ ‫واإ�صدار العقوبات الرادعة بحق املتهمن يف خمتلف‬ ‫الق�صايا امل�صبوطة‪.‬‬ ‫من جانبهم اأقــر امل�صاركون يف االجتماع ب�صرورة‬

‫تكاثف جــهــود اجلميع للت�صدي لعنا�صر القاعدة‬ ‫واالإرهــاب واملتاجرين بال�صاح واملخدرات وع�صابات‬ ‫ال�صرقة املنظمة بكل حزم وقوة الأنهم يرتكبون جرائم‬ ‫ج�صيمة بحق منت�صبي االأجهزة االأمنية وقوات اجلي�س‬ ‫واملواطنن‪.‬‬ ‫ونــوهــوا بــاجلــهــود الــتــي تبذلها قــيــادة ال�صلطة‬ ‫املحلية مبحافظة عدن يف �صبيل اإر�صاء دعائم االأمن‬ ‫واال�صتقرار وتفاعلها يف عملية ت�صهيل مهام رجال االأمن‬ ‫والق�صاء والنيابة جتاه املجتمع‬

‫اختتام دورة تدريبية حول املهارات احلياتية بعدن‬ ‫متابعات‬ ‫اختتمت اأم�س االأول مبحافظة‬ ‫عــدن دورة تدريبية حــول املهارات‬ ‫احلــيــاتــيــة نظمتها مـوؤ�ــصــ�ــصــة الــف‬ ‫باء للمدنية والتعاي�س باملحافظة‬ ‫بــالــتــعــاون مـــع م ـوؤ�ــصــ�ــصــة احلــلــول‬ ‫االبداعية ‪.‬‬

‫هدفت الـــدورة على مــدى ثاثة‬ ‫اأ�صابيع تزويد ‪ 25‬متدرب ومتدربة‬ ‫مــن �ــصــبــاب املــنــتــديــات واملـــبـــادرات‬ ‫الــ�ــصــبــابــيــة بــاملــحــافــظــة بــعــدد من‬ ‫املــهــارات احلياتية اخلا�صة ببناء‬ ‫الــــذات وتــعــزيــز الــثــقــة يف النف�س‬ ‫وفنون التعامل مع اأالآخرين‪.‬‬

‫واأكـــــدت من�صقة الـــــدورة اآثـــار‬ ‫حمــمــد عــلــى اأهــمــيــة الــــــدورة يف‬ ‫تنمية القيادات ال�صابة وتاأهيلهم‬ ‫يف املـــجـــاالت الــقــيــاديــة واملـــهـــارات‬ ‫احلياتية املختلفة‪،‬م�صددة على‬ ‫اأهــمــيــة ا�ــصــتــفــادة املــ�ــصــاركــن من‬ ‫خمــرجــات الــــدورة لتعزيز جانب‬

‫امل�صوؤولية املجتمعية نحو ق�صايا‬ ‫املجتمع‪.‬‬ ‫ولفتت من�صقة الــــدورة اإىل ان‬ ‫املوؤ�ص�صة ب�صدد تنظيم ور�صة عمل‬ ‫حول م�صروع الوعي الد�صتوري نهاية‬ ‫ال�صهر اجلـــاري ت�صتهدف خمتلف‬ ‫ال�صرائح املجتمعية باملحافظة‪.‬‬

‫رئي��س ال��وزراء يفتتح مركز الغس��يل الكلوي ويضع‬ ‫حجر االساس ملبنى االذاعة والتلفزيون بعدن‬

‫خـــــا�ص‬ ‫افتتح رئي�س جمل�س الوزراء االخ حممد �صامل با�صندوة اال�صبوع املن�صرم‬ ‫يف اطار زيارته ملحافظة عدن م�صروع مركز الغ�صيل الكلوي لا�صت�صفاء‬ ‫الدموي بهيئة م�صت�صفى اجلمهورية العام النموذجي بعدن‪ ،‬بعد‬ ‫اعادة تاأهيله وتو�صيعه وجتهيزه‪.‬‬ ‫وطاف رئي�س الوزراء باق�صام املركز وا�صتمع من وزير ال�صحة‬ ‫العامة وال�صكان الدكتور احمد العن�صي ورئي�س هيئة م�صت�صفى‬ ‫اجلمهورية الدكتور علي عبداهلل اىل اعمال التو�صعة والتجهيز‬ ‫للمركز التي بلغت كلفتها ‪ 115‬مليون ريــال بتمويل حكومي‪،‬‬ ‫لرتتفع قدرة املركز اال�صتيعابية من خم�س ع�صرة وحدة للغ�صيل‬ ‫اىل ثمان وع�صرين وحدة‪ ،‬اإ�صافة اىل تو�صعة وحتديث الوحدات‬ ‫التابعة له كوحدة تقطري املياه وغريها من الوحدات االخرى‪.‬‬ ‫واأ�صارا اىل انه مت تزويد املركز باأحدث االجهزة الطبية‬ ‫يف جمال غ�صيل الكلى‪ ،‬ا�صافة اىل زيــادة ح�صته من االدويــة‬ ‫وامل�صتلزمات الطبية يف موازنة العام املقبل ‪2013‬م‪ ،‬بزيادة‬ ‫خم�صة اآالف جل�صة غ�صيل لرتتفع اجلل�صات اىل ‪ 18‬الف جل�صة‬ ‫غ�صيل �صنويا ‪.‬‬ ‫وتــبــادل رئــيــ�ــس جمل�س الـــــوزراء االحـــاديـــث مــع املر�صى‬ ‫املتواجدين باملركز والذين جترى لهم جل�صات غ�صيل للكلى ‪..‬‬ ‫متمنيا لهم ال�صامة وال�صفاء باإذن هلل تعاىل‪ ..‬كما ا�صتمع اىل‬ ‫اآرائهم حول اخلدمات والرعاية الطبية التي يتلقونها ومدى‬ ‫االهتمام بهم من قبل االطباء والعاملن يف املركز‪ ..‬وحث بهذا‬ ‫اخل�صو�س العاملن على م�صاعفة العناية الطبية باملر�صى‬ ‫‪ ..‬م�صريا اىل الــدور املعول على تو�صعة وجتهيز هذا املركز يف‬ ‫التخفيف من معاناة مر�صى الف�صل الكلوي يف حمافظة عدن‬ ‫واملحافظات املجاورة‪.‬‬ ‫ويف �صياق مت�صل و�صع رئي�س جمل�س الوزراء االأخ حممد �صامل‬ ‫با�صندوة ام�س يف اإطار زيارته لعدن حجر االأ�صا�س مل�صروع جممع‬ ‫اإذاعة وتلفزيون عدن البالغة تكلفته االإجمالية ‪ 646‬مليون‬ ‫ريال وعلى م�صاحة ‪ 1615‬مرتا مربعا‪ ،‬مبنا�صبة االحتفاالت‬ ‫بالعيد الـ ‪ 45‬لا�صتقال الوطني املجيد ‪ 30‬نوفمرب‪.‬‬ ‫وا�صتمع االأخ رئي�س الوزراء من وزير االإعام علي العمراين ومدير عام‬ ‫املوؤ�ص�صة العامة لاإذاعة والتلفزيون ا�صكندر االأ�صبحي ورئي�س قطاع قناة‬ ‫عدن الف�صائية املهند�س حممد غامن اإىل �صرح حول ما تت�صمنه املرحلة‬ ‫االأوىل من امل�صروع والتي ت�صتمل على اإقامة ا�صتديوهات جديدة ومتنوعة‬ ‫بالتقنية عالية اجلــودة (ات�س دي)‪ .‬واأو�صحوا اأن هذه املرحلة املقرر‬ ‫اجنازها خال �صتة اأ�صهر تت�صمن اإن�صاء ا�صتديو لاإنتاج الدرامي واآخر‬ ‫لاأخبار مع غرف املونتاج والبث واالإر�صال املبا�صر‪.‬‬

‫ح�صر االفتتاح وو�صع حجر االأ�صا�س وزير الدفاع اللواء الركن حممد‬ ‫نا�صر احمد ووزير الكهرباء والطاقة الدكتور �صالح �صميع وحمافظ عدن‬ ‫املهند�س وحيد علي ر�صيد وعدد من امل�صئولن‪.‬‬

‫قليل يف حقها ان قلنا يجب‬ ‫ان تــكــون اأرقــــى مـــدن الــعــامل‬ ‫‪ ،‬كــيــف ال وهـــي مــن حـــوت كل‬ ‫مــقــومــات الـــتـــاآلـــف وعـــوامـــل‬ ‫النه�صة والبناء ‪ ،‬واجهة البلد‬ ‫وم�صتقبل اقت�صادها ‪ .‬مدينة‬ ‫املدنية وال�صام على عتبات‬ ‫بــابــهــا يــ�ــصــع الــعــنــف واحلــقــد‬ ‫م‪ /‬وحيد ر�شيد والكراهية اأدواتــهــم الهدامة‬ ‫فا مكان فيها اإال للوئام واملحبة‬ ‫‪ .‬قطعنا عــهــدا وفــيــا الرجعة‬ ‫عنه اأال نلتفت لدعوات التثبيط واالنهزام ن�صد ع�صدنا بال�صرفاء‬ ‫من اأبنائها م�صمرين �صواعد اجلد لنجعل من �صبح عدن البهي الق ًا‬ ‫ا�صتثنائيا يتب�صم للنجاح وي�صيد بالطاحمن للرقي والتقدم ‪،‬‬ ‫النبحث عن ثناء اأو ن�صعى ملحمدة دون فعل يلم�س املواطن الب�صيط‬ ‫اأثره واقعا يف حياته ‪ ،‬ولطاملا والنا�س همنا �صعينا بكل جد نكر�س‬ ‫اجلهد يف كل اجتــاه طلبا ملا يعلي �صان مدينتنا الفا�صلة على‬ ‫امل�صتوى املحلي والــدويل ‪ ،‬نخاطب كل جهات االخت�صا�س بحال‬ ‫مدينة عدن ن�صعى ال�صتقرار تيارها الكهربائي وتامن املاء فيها‬ ‫وحل م�صكات اأبنائها وتلبية مطالبهم احلقوقية وت�صوياتهم‬ ‫الوظيفية وا�صتحقاقاتهم يف خمتلف القطاعات ‪ .‬توا�صلت‬ ‫ندائتنا ملجل�س الوزراء لزيارة عدن والتوقف على مطالب ابنائها‬ ‫وحاجاتها امللحة فتكلل النداء باال�صتجابة ليغقد على اثره‬ ‫املجل�س اجتماعه فيها ويخرج بقرار ينت�صر لعدن منحت مكاتبها‬ ‫مبوجبه تفوي�صا وزاريا وا�صع ال�صاحيات ‪ ،‬فكانت الكهرباء واملياه‬ ‫اول القطاعات امل�صتفيدة من القرار و�صيتبعها املزيد ‪.‬‬ ‫ندفع مبدينتنا للواجهة ويف كل لقاء اأو فعاليه مع �صفراء اأو‬ ‫منظمات وغريها من اجلهات الدولية ن�صعى ب�صدة الجناح تواأمة‬ ‫املدينة مع مدن عاملية وجنتهد يف كل موقف لنقل اخلربات العاملية‬ ‫واال�صتفادة منها يف عدن ناهيك عن عرو�س اال�صتثمار ومزاياه ‪.‬‬ ‫طموحنا لن يتوقف ولي�س له حدود حبا لهذه املدينة ووفاءا لعهد‬ ‫قطعناه لها والبنائها ‪،‬وانا على العهد ما�صون ‪.‬‬ ‫• حمافظ حمافظة عدن‬

‫اهليئ��ة االدارية تناقش املش��اريع‬ ‫اخلدمية وقطاع التاهيل والتحسني‬ ‫خــــا�ص‬ ‫ناق�صت الهيئة االدارية للمجل�س‬ ‫املحلي مبحافظة عدن يف اجتماعها‬ ‫امــ�ــس ال�صبت بــرئــا�ــصــة املحافظ‬ ‫املهند�س وحيد علي ر�صيد املوا�صيع‬ ‫املتعلقة بامل�صاريع اخلدمية وقطاع‬ ‫التاأهيل والتح�صن مل�صروع كورني�س‬ ‫قحطان ال�صعبي املرحلة االوىل‬ ‫وا�صتكمال اأعــمــال م�صروع ترميم‬ ‫مكتب اخلدمة املدنية باملحافظة ‪.‬‬ ‫ووافقت الهيئة االدارية بح�صور‬ ‫امن عام املجل�س املحلي للمحافظة‬ ‫عبدالكرمي �صائف‪ ،‬على م�صروع‬ ‫تاأهيل مركز الطب النووي مل�صت�صفى‬

‫الــوحــدة التعليمي وكـــذا متديد‬ ‫الفرتة الزمنية مللحق العقد مل�صروع‬ ‫�صفلتة بع�س �صوارع املحافظة ملدة‬ ‫عام ‪.‬‬ ‫واطلعت الهيئة االداريـــة على‬ ‫تقرير م�صروع اعادة تاأهيل مدر�صة‬ ‫‪� 26‬صبتمرب مبــديــريــة الربيقة‪،‬‬ ‫وكلفت الهيئة اأحمد �صالح هادي‬ ‫للقيام مبهام امن عام املن�صورة ‪..‬‬ ‫واأكــدحمــافــظ املحافظة على‬ ‫�صرورة متابعة م�صتوى اخلدمات‬ ‫يف خمتلف املديريات‪..‬الفتا اىل‬ ‫اأهمية االرتقاء مب�صتوى النظافة‬ ‫وتقييم االداء ومتابعة تنفيذ‬ ‫القرارات بهذا اخل�صو�س ‪.‬‬

‫�صادرة عن مكتب حمافظ حمافظة عدن‬ ‫رئي�س التحرير‪/‬اأبوبكر اجلبويل‬

‫الإخراج الفني‪ /‬مياد خان‬

‫العنوان‪ :‬اجلمهورية اليمنية ــ عدن ــ ديوان املحافظة ــ للتوا�صل‬ ‫تلفاك�س‪02 222341 :‬ـالربيد االلكرتوين‪adengov8@gmail.com :‬‬

صحيفة المدينة العدد 5  

صحيفة المدينة العدد 5

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you