Page 1

‫م� �ح� �م ��د ح � �س� ��ن رئ� �ي ��س‬ ‫م � � �ج � � �ل � � ��س امل � � �ش � � �ه � � ��د‪:‬‬ ‫" ص � � � ��وت االذان ل ��ن‬ ‫ي� �خ� �ف� ��ض" ورض� � � ��ى وال‬ ‫ج � �ع � �ل� ��ه م � � ��ا ي� � ��رض� � ��ى"!‬

‫أك� �ب� �ـ � ـ� �ـ ��ر م �ع �ـ �ـ �ـ �ـ ��رض أف� � � � � � ��راد ال � � �ش� � ��رط� � ��ة ي� � � � � ��رون أن‬ ‫للكتـــــاب في البــــالد اس� �ت� �ع� �م ��ال� �ه ��م ل �ل �ع �ن ��ف ه � ��و ج ��زء‬ ‫ومهرجـــــان التســــوق ط�ب�ي�ع��ي م ��ن وظ�ي�ف�ت�ه��م ودوره� ��م‬

‫كفركنا واملنطقة تترقب‬ ‫انطالق فعاليات‪..‬‬

‫يخرس صوت األذان!!‬

‫رئ� �ي� ��س م �س �ت ��وط �ن ��ة ن �ت �س �ي��رت‬ ‫ع�ي�ل�ي��ت ي�ط��ال��ب ب�خ�ف��ض ص��وت‬ ‫اآلذان مب� �ن� �ط� �ق ��ة ال� �ن� ��اص� ��رة‬

‫ال � �ش � �ي� ��خ خ � ��ال � ��د ص� �ق ��ر‪:‬‬ ‫" س �ن �ب �ق��ى ن ��رف ��ع ص ��وت‬ ‫االذان ع��ال �ي��ا وي �ص��دح‬ ‫بالله اكبر ال اله اال الله"‬

‫لـــــــــــــــــــن‬

‫استمرار الرباط يحبط مخططات اقتحام األقصى‬

‫يقام االحتفال في شارع املعاصر‪ ،‬على أرض املدرسة‬

‫حفل وضع حجر األساس ملدرسة‬ ‫املعالي الثانوية في كفر كنا‬

‫ا‬ ‫ل‬ ‫د‬ ‫ع‬ ‫و‬ ‫ة‬ ‫ع‬ ‫ا‬ ‫م‬ ‫ة‬ ‫أل‬ ‫ه‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ي‬ ‫ا‬ ‫ملنطقة‬ ‫�د‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ش‬ ‫�ف‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ث‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ك‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ن‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ل‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ف‬ ‫�ة‪:‬‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ي‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫م‬ ‫�ا‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ل‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫س‬ ‫اال‬ ‫�ة‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫ك‬ ‫�ر‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫�‬ ‫حل‬ ‫ا‬ ‫اليوم اجلمعة بعد صالة العصر‬ ‫ال � � � ��رح � � � ��ال إل� � � � ��ى امل� � �س� � �ج � ��د األق � � � �ص� � � ��ى امل � � �ب � � ��ارك‬

‫صحيفة أسبوعية مجانية السنة السادسة العدد ‪ 302‬اجلمعة ‪2014-4-18‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هجري‬

‫אלמרכז ‪Almrkez -‬‬

‫أخباركم‪ ،‬قضاياكم‪ ،‬همومكم في‬


‫‪2‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى الثاني ‪ 1435‬هـ‬

‫كلمة‬ ‫العدد‬ ‫من هم‬ ‫البلطجية؟‬ ‫س��ط��ر اب��ن��اء ف��ل��س��ط�ين‪ ,‬ش��ب��اب��ا وش��ي��وخ��ا‬ ‫واط����ف����اال‪ ,‬ه����ذا االس���ب���وع ف��ص�لا ج��دي��دا‬ ‫م��ن فصول التضحية وال��وف��اء للمسجد‬ ‫االق���ص���ى امل����ب����ارك‪ .‬ف���ت���واف���دوا ب��آالف��ه��م‬ ‫ال���ى ال���ق���دس‪ ,‬وان��ت��ش��روا ف��ي زق��اق��ات��ه��ا‪,‬‬ ‫واعتصموا على بوابات املسجد األقصى‬ ‫وم�لأوا ساحاته‪ ,‬ليكونوا درع��ا بشريا‪,‬‬ ‫في وجه املعتدين من قطعان املستوطنني‪.‬‬ ‫ليكونوا درعا للحق‪ ,‬وليسوا معتدين على‬ ‫احلرمات كما يدعي البعض‪.‬‬ ‫فقد هاجم أوف��ي��ر جندملان الناطق باسم‬ ‫رئ��ي��س ال������وزراء اإلس��رائ��ي��ل��ي‪ ,‬ال��ش��ب��ان‬ ‫ال��ف��ل��س��ط��ي��ن��ي�ين امل���داف���ع�ي�ن ع����ن امل��س��ج��د‬ ‫األقصى من اقتحامات املتطرفني اليهود‪,‬‬ ‫واصفا إياهم بـ ( البلطجية)‪ -‬حسب قوله‪.‬‬ ‫وق���ال ج��ن��دمل��ان ف��ي تصريح ن��ش��ره على‬ ‫صفحته عبر موقع التواصل االجتماعي‬ ‫الفيس ب��وك " إن عشرات الفلسطينيني‬ ‫ي���رش���ق���ون ف���ي ه����ذه األث����ن����اء احل���ج���ارة‬ ‫واملفرقعات داخل باحات املسجد األقصى‬ ‫وينتهكون قدسيته مما أجبر الشرطة على‬ ‫تفريقهم " حسب إدعائه‪.‬‬ ‫ال ادري من هو البلطجي حسب تصنيفات‬ ‫جندملان؟‬ ‫هل هو اجلندي املدجج بالسالح‪ ,‬ام هو‬ ‫الشيخ االعزل؟‬ ‫ه���ل ه���و اجل���ن���دي ال�����ذي ي��ش��ت��م وي��س��ب‬ ‫املصلني املرابطني‪ ,‬ام هو املصلي املسبح‬ ‫املستغفر؟‬ ‫هل هو املستوطن الذي يقتحم املقدسات‬ ‫ويعيث بها ف��س��ادا‪ ,‬ام ه��و املسلم ال��ذي‬ ‫مينع من الصالة في مسجده؟‬ ‫ه��ل ه��و احملتل ال��ذي يحفر االن��ف��اق حتت‬ ‫املسجد االق��ص��ى ليقوض اس��اس��ات��ه‪ ,‬ام‬ ‫هو املسلم الذي يرمم ويبني املسجد االيل‬ ‫للسقوط؟‬ ‫هل وهل وهل‪....‬‬ ‫فمن هم البلطجية يا هؤالء؟‬ ‫والله من وراء القصد‬

‫شـ ــادي عب ـ ــاس‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫استمرار الرباط يحبط مخططات اقتحام األقصى‬

‫احل����������������رك����������������ة االس��������ل�������ام����������������ي����������������ة‪ :‬ف��������ل��������ن��������ك��������ث��������ف ش������د‬ ‫ال�������������رح�������������ال إل���������������ى امل��������س��������ج��������د األق�����������ص�����������ى امل����������ب����������ارك‬ ‫قالت مؤسسة االقصى للوقف والتراث في بيان‬ ‫لها امس اخلميس ‪ 17/4/2014‬إن املئات من‬ ‫طالب وطالبات مصاطب العلم واملصلني من اهل‬ ‫القدس والداخل يرابطون منذ ساعات الصباح‬ ‫الباكر عند مداخل اجلامع القبلي ردا على دعوات‬ ‫مل��ن��ظ��م��ات ال��ه��ي��ك��ل امل���زع���وم الق��ت��ح��ام االق��ص��ى‬ ‫مبناسبة عيد الفصح ‪ ،‬الفتا الى أن باب املغاربة‬ ‫ما زال مغلقا ولم يدخل منه اي مستوطن او حتى‬ ‫سائح ‪.‬‬ ‫في الوقت نفسه ما زالت قوات االحتالل تفرض‬ ‫لليوم اخلامس على التوالي تشديدات أمنية على‬ ‫ابواب املسجد االقصى وحتتجز بطاقات الهوية‬ ‫قبل أن تسمح بدخول املصلني دون حتديد جيل ‪.‬‬ ‫وينظم املرابطون ‪ -‬الذين جتمعوا على شكل حلقة‬ ‫كبيرة قبالة اجلامع القبلي ‪ -‬فعاليات ونشاطات‬ ‫اميانية مثل املواعظ وال��دروس وأناشيد وأدعية‬ ‫ل��ل��م��س��ج��د االق���ص���ى ‪ ،‬ف��ض�لا ع���ن ال��ت��ك��ب��ي��رات‬ ‫والشعارات املناصرة للمسجد االقصى ‪.‬‬ ‫وي��أت��ي رب���اط امل��ص��ل�ين ف��ي االق��ص��ى ب��ع��د حملة‬ ‫مسعورة لالحتالل م��ارس خاللها أبشع انواع‬ ‫القمع والتنكيل بحق املصلني واملتواجدين في‬ ‫االقصى ‪ ،‬بهدف اخراج املعتكفني املرابطني داخل‬ ‫اجل��ام��ع القبلي منذ اس��ب��وع تصديا القتحامات الصادق املصدوق &‪.‬‬ ‫إن األقصى مير مبرحلة خطيرة وحساسة جدا ً‬ ‫املستوطنني اليه في عيد الفصح‪.‬‬ ‫‪ ،‬فهو محتل وه��ذه بحد ذاتها املصيبة ‪ ،‬ال بل إن‬ ‫فلنكثف شد الرحال إلى املسجد األقصى املبارك‬ ‫ه���ذا واص����درت احل��رك��ة االس�لام��ي��ة ف��ي ال��داخ��ل امل��ف��اوض��ات العبثية وامل��ري��ب��ة وال��ت��ي تعقد بعض‬ ‫جلساتها حتديدا ً في القدس تعمق لدينا الشعور‬ ‫الفلسطيني بيانا جاء فيه‪:‬‬ ‫فلنكثف ش��د ال��رح��ال إل���ى امل��س��ج��د األق��ص��ى أن املسرى السليب في خطر شديد ‪ ،‬وليعلم هؤالء‬ ‫املبارك ألنها قبل كل شيء عبادة نتقرب من أن األق��ص��ى ك���ان وس��ي��ظ��ل ال��رق��م ال��ص��ع��ب ال��ذي‬ ‫خاللها إل��ى ال��ل��ه ج��ل ج�لال��ه موقنني ب��زي��ادة يقلب الطاولة على رأس كل من تسول له نفسه‬ ‫األجر ومضاعفة احلسنات كما أخبرنا ووعدنا العبث أو التنازل عن أي ثابت من ثوابت القضية‬

‫الفلسطينية ‪.‬‬ ‫فلنكثف شد الرحال إلى املسجد األقصى املبارك‬ ‫وال نتركه وح��ي��دا ً القتحامات س��وائ��ب وقطعان‬ ‫املستوطنني ال��ذي��ن يقتحمون مسجدنا برعاية‬ ‫وحراسة املؤسسة اإلسرائيلية الرسمية ‪.‬‬ ‫وه���ي امل��ن��اس��ب��ة ل��ن��ذك��ر األم���ة امل��س��ل��م��ة وال��ع��ال��م‬ ‫العربي مرة أخرى أن األقصى قضيتنا جميعا ً‬ ‫وأن الله سائلنا جميعا ً عن هذه األمانة ‪ ،‬حفظنا‬ ‫أم ضيعنا ؟! ‪.‬‬

‫مبناسبة يوم األسير‪ :‬احلركة الطالبية‬ ‫اقرأ تصدر نشرة خاصة عن األسرى‬

‫مبناسبة يوم األسير الفلسطيني‬ ‫الذي يصادف اليوم السابع عشر‬ ‫م��ن ن��ي��س��ان م��ن ك��� ّل ع���ام عملت‬ ‫احلركة الطالبية اق��رأ بالتعاون‬ ‫م��ع م��ؤس��س��ة ي��وس��ف ال��ص��دي��ق‬ ‫ع��ل��ى إص����دار ن��ش��رة خ��اص��ة عن‬ ‫األس���رى بعنوان "ن��ح��ن ق��وم ال‬ ‫ننسى أسرانا"‪.‬‬ ‫وت���ت���ض���م���ن ال����ن����ش����رة ع���رض���ا‬ ‫إلح���ص���ائ���ي���ات ح�����ول األس�����رى‬ ‫ال��ف��ل��س��ط��ي��ن��ي�ين ف����ي ال��س��ج��ون‬ ‫اإلسرائيلية وس��رد لالنتهاكات‬

‫ب���ح���ق األس���������رى ب���ش���ك���ل ع���ام‬ ‫وبحقّ األسيرات بشكل خاص‪،‬‬ ‫وع��رض��ا ألوض���اع األط��ف��ال في‬ ‫السجون‪.‬‬ ‫ك��ذل��ك تضمنت ال��ن��ش��رة شرحا‬ ‫حول العزل االنفرادي وتطرقت‬ ‫إل������ى األس���������رى ال����ق����دام����ى ف��ي‬ ‫ال��س��ج��ون وت���رك���زت ف��ي قضية‬ ‫أسرى الداخل الفلسطيني ومما‬ ‫ي��ع��ان��وه م��ن مت��ي��ي��ز ف��ي املعاملة‬ ‫داخ��ل السجون اإلسرائيلية من‬ ‫قبل إدارات السجون مع عرض‬

‫مقارنة عملية حول ذلك‪.‬‬ ‫يأتي هذا اإلصدار ضمن التفاعل‬ ‫مع قضايا األم��ة واملجتمع الذي‬ ‫حت���رص احل��رك��ة ال��ط�لاب��ي��ة اق��رأ‬ ‫على تطبيقه عمليا‪ ،‬إضافة لذلك‬ ‫نظمت احلركة الطالبية اقرأ أمس‬ ‫اخلميس في الساعة ‪ 17:30‬وقفة‬ ‫تضامنية م��ع األس���رى ف��ي باقة‬ ‫ال��غ��رب��ي��ة‪ ،‬وك��ذل��ك ت��ش��ارك اليوم‬ ‫اجلمعة في مهرجان احلرية الذي‬ ‫تنظمه جلنة احلريات املنبثقة عن‬ ‫جلنة املتابعة للجماهير العربية‪.‬‬

‫* املقاالت املنشورة تعبّر عن آراء أصحابها وال تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة‪.‬‬ ‫احمل ّرر املسؤول‪ :‬شادي ع ّباس‬ ‫* املواد املرسلة ال تر ّد إلى أصحابها سواء نشرت أو لم تنشر‪.‬‬ ‫سكرتير التحرير‪ :‬بالل شحادة خمايسي‬ ‫* الرجاء عدم إلقاء الصحيفة الحتوائها آيات من الذكر احلكيم‪.‬‬

‫مكتب الصحيفة‪ :‬كفر كنا‪ ،‬بناية املكتبة اإلسالمية‪ ،‬ص‪.‬ب ‪ ، 1002‬ميكود‪-16930 :‬‬

‫صحيفة أسبوعية هادفة‬

‫هاتف‪04-6411511 :‬‬

‫فاكس‪15346411511 :‬‬

‫قسم التحرير ‪Email: almrkz.news@gmail.com :‬‬

‫شادي عباس‪050-5872171 :‬‬

‫قسم اإلعالنات‪Email: almrkz.adv@gmail.com :‬‬


‫‪4‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى الثاني ‪ 1435‬هـ‬

‫زجاجـة عطــر األقصى‬ ‫الشيخ كمال خطيب ‪ -‬نائب رئيس احلركة اإلسالمية‬ ‫إن��ه��ا ق��ض��ي��ة ال��ق��دس وامل��س��ج��د األق��ص��ى امل��ب��ارك‪،‬‬ ‫التي علم الله سبحانه بعلمه األزل��ي أنها ستكون‬ ‫ذات ع�لاق��ة م��ب��اش��رة‪ ،‬ليس م��ع الصينيني وال مع‬ ‫ال����روس وال م��ع األم��ري��ك��ان وال م��ع غ��ي��ره��م من‬ ‫شعوب األرض‪ ،‬وإمن��ا ه��ي العالقة التي ستكون‬ ‫مع بني إسرائيل‪ .‬لذلك كان هذا الربط بني املسجد‬ ‫األقصى وما حوله وما بني إسرائيل ليس في بن ٍد‬ ‫من بنود اتفاقية "أوس��ل��و"‪ ،‬وال اتفاقية "كامب‬ ‫دي��ف��ي��د" ق��ب��ل��ه��ا‪ ،‬وال أي���ة ات��ف��اق��ي��ة س��ت��أت��ي ب��ع��ده��ا‪،‬‬ ‫وإمنا كانت في آية من آيات كتاب الله جل جالله‬ ‫األزلي الذي ال مُيحى وال ُينسى وال ُيبدل وال يأتيه‬ ‫الباطل من بني يديه وال من خلفه‪( :‬سبحان الذي‬ ‫أسرى بعبده اً‬ ‫ليل من املسجد احل��رام إلى املسجد‬ ‫األقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو‬ ‫السميع البصير * وآتينا موسى الكتاب وجعلناه‬ ‫هدى لبني إسرائيل أال تتخذوا من دوني وكيال *‬ ‫ذري��ة من حملنا مع ن��وح إن��ه ك��ان عب ًدا شكورا *‬ ‫لتفسدن في‬ ‫وقضينا إلى بني إسرائيل في الكتاب‬ ‫ّ‬ ‫األرض مرتني ولتعل ّن عل ًوا كبيرا‪.)...‬‬ ‫وإن��ه��ا اآلي���ات ال��ق��رآن��ي��ة امل��ب��ارك��ة ال��ت��ي تتحدث عن‬ ‫احلماقة التي ستالزم بني إسرائيل بسبب حالة‬ ‫العلو الكبير‪ ،‬التي سيصلون إليها ماد ًيا وعسكر ًيا‪،‬‬ ‫وال��ت��ي ستكون دافعهم إل��ى اإلف��س��اد ف��ي األرض؛‬ ‫هذا اإلفساد الذي سيكون السبب الرئيس إلساءة‬ ‫وجوههم ومعاقبتهم من الله سبحانه وم��ن عباد‬ ‫الله عز وجل‪.‬‬ ‫وإن ك��ل ق��ص��ة وم���ش���وار ال��ع��ل��و‪ ،‬ث��م اإلف���س���اد‪ ،‬ثم‬ ‫ال��ع��ق��اب س��ت��ك��ون ف��ص��ول��ه��ا ف��ي ال��ق��دس وامل��س��ج��د‬ ‫األقصى املبارك‪.‬‬ ‫إن م��ا يعيشه املسجد األق��ص��ى وال��ق��دس الشريف‬ ‫م��ن��ذ االح���ت�ل�ال ع���ام ‪ 1967‬ل��ي��م��ث��ل رس���م خ��ارط��ة‬ ‫ه��ذا ال��ع��ل��و وه���ذا اإلف��س��اد‪ ،‬ال���ذي ال مثيل ل��ه‪ ،‬وإال‬ ‫فكيف نفسر‪ ،‬وماذا يعني أسف وندم كبار القادة‬ ‫اإلسرائيليني على أنهم لم يهدموا املسجد األقصى‬ ‫خالل أحداث حرب ‪ 1967‬وطي صفحته إلى األبد؟‬ ‫ثم استمرار هذا اإلفساد إلى هذه األيام التي يدعو‬ ‫فيها كبار القادة اإلسرائيليني إلى اقتحام املسجد‬ ‫األقصى وإقامة الصلوات فيه بل وبناء كنيس في‬ ‫أحد أطرافه‪ ،‬متهي ًدا لبناء الهيكل الثالث املزعوم؟‬ ‫إن��ه��م��ا احل��م��اق��ة وال���غ���رور ج��ع�لا ه����ؤالء مي��ي��ط��ون‬ ‫ال��ل��ث��ام ع��ن وج��وه��ه��م ال��ك��احل��ة‪ ،‬ول��م ي��ص��ب��روا على‬ ‫استمرار اختفاء مشاريعهم خلف الزعم أن هذه‬ ‫حت��رك��ات ومطالبات جماعات متطرفة وجمعيات‬ ‫وأف��راد متدينني‪ ،‬وإذا مبن يتصدرون مشهد هذه‬ ‫االنتهاكات واالعتداءات والدعوات ليسوا إال نائب‬ ‫رئيس الكنيست موشيه فيجلني‪ ،‬ووزير اإلسكان‬ ‫ف��ي حكومة نتنياهو أوري أري��ئ��ي��ل‪ ،‬ون��ائ��ب وزي��ر‬ ‫اخلارجية داني دانون‪ ،‬ورئيسة جلنة الداخلية في‬ ‫الكنيست ميري ريغيف وغيرهم‪.‬‬ ‫ن��ع��م! لقد وص��ل��ت بهم احلماقة إل��ى ح��د التخطيط‬ ‫ل��ذب��ح ق��راب�ين ع��ي��د ال��ف��ص��ح ف��ي س��اح��ات امل��س��ج��د‬ ‫األقصى املبارك وإسالة دم هذه القرابني هناك‪ ،‬في‬ ‫سلوك غبي ومجنون ليس له مثيل‪.‬‬ ‫إن ه��ذه احل��م��اق��ة ف��ي اس��ت��ه��داف امل��س��ج��د األق��ص��ى‬ ‫وال��ت��خ��ط��ي��ط ل��ب��ن��اء ه��ي��ك��ل ع��ل��ى أن��ق��اض��ه ل��ه��ي التي‬ ‫ستفجر في األمة الغضب الذي ليس له حدود‪ ،‬ولن‬ ‫ّ‬ ‫يتصوره من يقف خلف هذه السياسات في أسوأ‬ ‫أحالمهم وكوابيسهم املرعبة‪.‬‬ ‫ول��ق��د ش���اء ال��ل��ه س��ب��ح��ان��ه وق����در أن ي��ت��زام��ن عيد‬ ‫ف��ص��ح��ه��م ودع��وات��ه��م الق��ت��ح��ام امل��س��ج��د األق��ص��ى‬ ‫مطلع هذا األسبوع والدعوة لذبح قرابني العيد في‬ ‫ساحات املسجد األق��ص��ى‪ ،‬تزامن ه��ذا مع دعوتنا‬ ‫للمشاركة في املنتدى األول العاملي حلركة نسائية‬ ‫إس�لام��ي��ة ع��امل��ي��ة حت��ت ع��ن��وان "ن��س��اء األق��ص��ى"‪،‬‬ ‫وال���ذي ع��ق��د ف��ي م��دي��ن��ة اس��ط��ن��ب��ول ف��ي ت��رك��ي��ا ي��وم‬ ‫‪ .13/4/2014‬هذا املنتدى والتشكيل الذي يضم‬

‫مم�������ث���ل���ات ع���ن‬ ‫حركات نسائية‬ ‫إس��ل�ام����ي����ة م��ن‬ ‫ت��رك��ي��ا وفلسطني‬ ‫ومصر والسعودية واألردن وقطر ودول أخرى‬ ‫كثيرة‪ ،‬يسعى إلى خلق حالة شعبية نسوية عاملة‬ ‫وليس فقط متعاطفة مع املسجد األقصى املبارك‪.‬‬ ‫وك����م ك����ان الف���تً���ا وم����ؤث���� ًرا وم���ع���ب��� ًرا دع���وت���ي م��ن‬ ‫الهيئة التأسيسية للمنتدى‪ -‬وه��ن م��ن األخ��وات‬ ‫التركيات‪ -‬إلى منصة املهرجان‪ ،‬أم��ام كل احلشد‬ ‫امل��ب��ارك وتسليمي زج��اج��ة م��ن عطر ال��ورد لتكون‬ ‫وصيتهن‪( :‬احتفظ بهذا العطر إل��ى اليوم القريب‬ ‫ب��إذن الله‪ ،‬ال��ذي فيه سيحرر املسجد األقصى من‬ ‫االحتالل اإلسرائيلي‪ ،‬وليكن هذا العطر منا نحن‬ ‫نساء تركيا به يعطر املسجد األقصى بعد حتريره‬ ‫وتطهيره من رجس االحتالل)‪.‬‬ ‫إنهن فعلن هذا تيمنًا واقتدا ًء ‪-‬كما قلن‪ -‬بالنساء‬ ‫الكرديات من مدينة ديار بكر الكردية حني قدمن‬ ‫ل��ل��ف��احت ص�ل�اح ال��دي��ن األي���وب���ي‪ ،‬وه���و ف��ي طريقه‬ ‫ل��ل��ف��ت��وح��ات ال��ع��ظ��ي��م��ة ال��ت��ي ت��وج��ت ب��ف��ت��ح ال��ق��دس‬ ‫وحت��ري��ر امل��س��ج��د األق��ص��ى‪ ،‬ق��دم��ن ل��ه زج��اج��ة من‬ ‫ع��ط��ر ال����ورد ل��ي��ط��ي��ب ب���ه امل��س��ج��د األق���ص���ى ع��ن��دم��ا‬ ‫يحرره من الصليبيني‪.‬‬ ‫ن��ع��م! ل��ق��د حت��رر امل��س��ج��د األق��ص��ى م��ن الصليبيني‬ ‫ورج����س اح��ت�لال��ه��م وت��دن��ي��س��ه��م وت��ط��يَّ��ب امل��س��ج��د‬ ‫األقصى بطيب وعطر النساء املسلمات الكرديات‪.‬‬ ‫ذل��ك االح��ت�لال األول ال��ذي ك��ان للمسجد األقصى‬ ‫في تاريخه بعد الفتح اإلسالمي‪ .‬وإنني على يقني‬ ‫أن املسجد األق��ص��ى امل��ب��ارك سيتحرر م��ن رجس‬ ‫االح���ت�ل�ال اإلس��رائ��ي��ل��ي ودن���س���ه‪ ،‬وه���و االح��ت�لال‬ ‫ال��ث��ان��ي ل���ه ب��ع��د االح���ت�ل�ال ال��ص��ل��ي��ب��ي‪ ،‬وس��ي��ط��يّ��ب‬ ‫امل��س��ج��د األق���ص���ى امل���ب���ارك ب��ط��ي��ب وع��ط��ر ال��ن��س��اء‬ ‫املسلمات التركيات والسعوديات والفلسطينيات‬ ‫واملصريات والسوريات؛ كل نساء األمة وشبانها‬ ‫ورجالها‪.‬‬ ‫ي��ا ه���ؤالء! ال ي��غ��ري��نَّ��ك��م ان��ق�لاب حليفكم وعميلكم‬ ‫السيسي ف��ي مصر‪ .‬وال يغرينكم تدمير حليفكم‬ ‫وعميلكم بشار لسوريا‪ .‬وال يغرينكم فتنة حليفكم‬ ‫وعميلكم املالكي في ال��ع��راق‪ .‬وال يغرينكم خنوع‬ ‫وتنسيق "أب��و م��ازن" األمني معكم في رام الله‪.‬‬ ‫ال ي��غ��ري��نَّ��ك��م ه��ذا ك��ل��ه! واع��ل��م��وا وت��ذك��روا أن أح��د‬ ‫ك��ب��ار ق��ادت��ك��م ق��د س��ب��ق وق���ال‪ :‬إن ه���ذه امل��ت��غ��ي��رات‬ ‫املتالحقة لصاحلنا وال��ت��ي جت��ري ف��ي املنطقة هي‬ ‫غير مضمونة وال مأمونة‪ ،‬ألن علينا أن نتذكر أننا‬ ‫نسكن في رمال الشرق األوسط املتحركة !!!‪.‬‬ ‫ف��إل��ى امل��راه��ن�ين ع��ل��ى ع��م�لائ��ه��م وع��ك��اك��ي��زه��م‪ ،‬إل��ى‬ ‫ال�لاه��ث�ين خ��ل��ف س����راب ووه����م أس��اط��ي��ره��م‪ ،‬إل��ى‬ ‫ال���ذي���ن أس���ل���م���وا زم�����ام أم����وره����م إل����ى ص��ب��ي��ان��ه��م‬ ‫ومجانينهم‪ ،‬إلى الذين ما عادوا يفكرون بعقولهم‪،‬‬ ‫��اج جل��ن��ون العظمة وال��ق��وة‬ ‫وإمن��ا تفكيرهم كله ن��ت ٌ‬ ‫التي ميلكونها؛ ل��ه��ؤالء يقول ال��ق��رآن ال��ك��رمي‪( :‬ثم‬ ‫رددن��ا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنني‬ ‫وج��ع��ل��ن��اك��م أك��ث��ر ن��ف��ي��را * إن أح��س��ن��ت��م أحسنتم‬ ‫ألنفسكم وإن أس��أمت فلها‪ ،‬ف��إذا ج��اء وع��د اآلخ��رة‬ ‫ليسوءوا وجوهكم وليدخلوا املسجد كما دخلوه‬ ‫أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا)‪.‬‬ ‫فأبشري ي��ا ق��دس‪ ،‬وأب��ش��ر ي��ا أق��ص��ى‪ ،‬ف��إن ل��ك في‬ ‫اً‬ ‫رجال ونسا ًء‪ ،‬صغا ًرا وكبا ًرا‬ ‫كل املدائن واألقطار‬ ‫ع��ل��ى اس��ت��ع��داد ل��ف��دائ��ك وال��دف��اع ع��ن��ك ب��ك��ل الغالي‬ ‫وال��ن��ف��ي��س‪ ،‬وإن ص��ب��ح��ك ي��ا أق��ص��ى س��ي��ط��ل��ع‪ ،‬وإن‬ ‫شمسك ستشرق‪ ،‬وإنها زجاجة العطر األمانة في‬ ‫انتظار ذلك اليوم القريب بإذن الله تعالى‪.‬‬ ‫ولوالدي باملغفرة‬ ‫رحم الله قار ًئا دعا لنفسه ولي‬ ‫ّ‬

‫غالب على أمره ولك ّن أكثر الناس ال يعلمون)‬ ‫(والله‬ ‫ٌ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫نهاية "كذبة املفاوضات" ‪،‬‬ ‫والطريق الى الكونفدرالية‬ ‫ال شئ يشبه االنشغال باملفاوضات مؤخرا(وبالعموم)‬ ‫مثل االنشغال مبن في القبور‪ ،‬لعل االنشغال باالموات‬ ‫ه���و ذا جن���اع���ة ت���ف���وق ت��ل��ك ال���ن���اجت���ة ع���ن االن��ش��غ��ال‬ ‫باملفاوضات ـوالتسوية‪,‬و"املسيرة"‪.‬‬ ‫نحن ن��ع��رف ان اح��د ال ينشغل ب��امل��ف��اوض��ات ‪ ،‬الن ال‬ ‫احد يتفاوض‪،‬املفاوضات في العادة هي عملية تتم بني‬ ‫طرفني‪،‬لكل واحد موقفه‪،‬كل طرف يتحدث من منطلقات‬ ‫ومرجعية‪،‬في حالة املفاوضات التي يتم احلديث عنها ال‬ ‫يتوفر أي من هذه الشروط‪،‬في املفاوضات مثال تتقدم‬ ‫واحيانا تتراجع‪،‬احيانا ايضا ال تفعل شيئا‪،‬واحيانا‬ ‫كذلك تنسحب‪،‬احيانا تهدد‪،‬وقد ترفضها نهائيا ‪.‬‬ ‫في املفاوضات هناك رؤيا واهداف‪،‬احيانا في الطريق‬ ‫ال���ى ال��ه��دف ق��د تتغير االل��ي��ات‪،‬ل��ك��ن م��ن غ��ي��ر املمكن‬ ‫ان تتغير االه���داف‪،‬ع���ل���ى االق����ل ت��ل��ك ال��ت��ي وضعتها‬ ‫كغاية‪،‬كل ه��ذه املسائل ل��م تكن ف��ي حالة املفاوضني‬ ‫الفلسطينيني‪،‬واسمحوا لنا ان نؤكد لكم هنا ‪،‬ان من كان‬ ‫" االب الروحي " لهذا املشروع هو ياسر عرفات الذي‬ ‫يتمنى البعض لو انه موجود بيننا االن‪،‬وهو ما قد يتمناه‬ ‫البعض غ��دا ح�ين "يختفي " محمود عباس‪،‬ويخلفه‬ ‫محمد دح�ل�ان ف��ي عصر "دول���ة الكونفدرالية"‪،‬مع‬ ‫االردن‪،‬التي اذا دققنا في التفاصيل فاننا سنستنتج اننا‬ ‫في الطريق الى هناك‪،‬وسنجد(وهذا وعد) من يشرح‬ ‫وينمق ويفسر ويبرر ‪،‬أي شئ قادم في الطريق‪>.‬‬ ‫ستسجل مرحلة "امل��ف��اوض��ات" املمتدة منذ اوسلو‬ ‫وم���ا ق��ب��ل��ه(ف��ي احل��ق��ي��ق��ة) ع��ل��ى ان��ه��ا اك��ب��ر م��رح��ل��ة في‬ ‫"ص��ن��اع��ة ال��ك��ذب" ب�لا م��ن��ازع‪،‬ع��ن��دم��ا ي��ق��را جيل الغد‬ ‫التاريخ سيقف حائرا ومنذهال ام��ام ما انتجه "قادة‬ ‫الشعب الفلسطيني" ‪،‬في طريقهم من "اخلنادق" الى‬ ‫"الفنادق" من كارثة فاقت في اثرها النكبة التي حلت‬ ‫على الشعب الفلسطيني في العام ‪، 1948‬فال وطن وال‬ ‫شعب‪،‬واملصيبة االك��ب��ر ه��ي تلك النتائج الناجتة عن‬ ‫"التالعب بالعقول"‪.‬‬ ‫ص��ارت لعبة"املفاوضات" مكشوفة ال��ى احل��د الذي‬ ‫ل��م يعد حتى امل��ش��ارك��ون بها ق��ادري��ن على استكمال‬ ‫ادوار م��ك��ش��وف��ة‪،‬وم��ف��ض��وح��ة‪،‬ص��ارت امل��ه��زل��ة مثيرة‬ ‫ال��ى ح��د التقيأ‪،‬فمن مسرحيات االمم املتحدة م��رورا‬ ‫مب��س��رح��ي��ة االس��ت��ي��ط��ان(ه��ل ت���ذك���رون) وص����وال ال��ى‬ ‫مسرحية السجناء‪،‬لم تاتي االمم املتحدة بشئ(ولن‬ ‫تاتي اال بكوراث)‪،‬ولم يتوقف االستيطان‪،‬وليس قضية‬ ‫االس��رى اكثر من "تخريجة" جديدة لتحويل كارثة‬ ‫ومصيبة الى "اجناز وحتدي"‪.‬‬ ‫امل��س��رح ي��ح��ت��اج ال���ى "درام����ا"‪،‬ال����ى "ذروة"‪،‬وال�������ى‬ ‫"مخرج" حتى تتيح حال منطقيا لالزمة‪،‬كل شئ على‬ ‫خشبة املسرح يجب ان يكون مبرر‪،‬مفهوم‪،‬حتى يكون‬ ‫املشهد مقنعا‪،‬حتى تكون مقاطعه منطقية للغاية‪،‬املسرح‬ ‫ال يسمح باجراءات غير اعتيادية ‪،‬االمور يجب ان تكون‬ ‫منطقية‪،‬البداية واحلبكة والذروة والنهاية كل االشياء‬ ‫مرتبطة بخيط واحد‪.‬‬ ‫املفاوضات حتتاج الى "ثنائيات" من النوع واحد تبنى‬ ‫على نفي االخر‪،‬على تغييبه‪،‬عندما ذهب الفلسطينيون‬ ‫الى مدريد عام ‪ 1991‬كانت احلالة حتتاج الى حصار‬ ‫اق��ت��ص��ادي استمر ‪ 6‬اش��ه��ر‪،‬وك��ان��ت م��دري��د حتتاج ما‬ ‫قبلها الى عاصفة الصحرا ء في اخلليج‪،‬حرب اخلليج‬ ‫الثانية‪،‬الى طرد الفلسطينيني من دول اخلليج ليحكم‬ ‫احل���ص���ار ع��ل��ي��ه��م وت��ص��ب��ح امل���ف���اوض���ات م���ب���ررة على‬ ‫اس���اس"وش���و اخل���ي���ار"‪،‬دائ���م���ا ك���ان "ش���و اخل��ي��ار"‬ ‫السؤال الذي يبرر للمرحلة التي تسبق اخليار‬ ‫ف���م���ث�ل�ا ب����ال����ع����م����وم ال مي����ك����ن ت����ب����ري����ر ال����س����ي����ر ف��ي‬ ‫املفاوضات‪،‬وحتويلها الى استراتيجية ثابتة‪،‬دون املس‬ ‫باملقاومة وحتويلها الى عبأ‪،‬وال ميكن تبرير التنازالت‬ ‫دون شتم الثوابت‪،‬وحتميلها وزر الكارثة التي حلت‬ ‫على الفلسطينيني منذ النكبة‪.‬‬ ‫نحن اذن لسنا في مفاوضاتـ‪،‬املفاوضات جت��ري بني‬ ‫طرفني‪،‬وفي حالتنا هناك طرف واحد ‪،‬يحدد ل"الطرف‬ ‫" الثاني حدود اللعبة‪،‬الطرف الثاني في حالة املفاوضات‬ ‫ل��ي��س ش��ري��ك��ا ب��ل "وك���ي�ل�ا" أي ي��ن��وب ع��ن امل��ف��اوض‬ ‫الكبير‪،‬ال ميكن لالحتالل مثال مطالبة الفلسطينيني‬ ‫بالتنازل ع��ن ثوابتهم وعلى راس��ه��ا ح��ق ال��ع��ودة‪،‬ه��ذا‬ ‫درب من اجلنون‪،‬هو يحتاج كما في كل الثوابت التي‬ ‫شطبت ولم يبق منها شيئا‪،‬يحتاج ملن ينوب عنه‪،‬ينفذ‬

‫له املهمة‪،‬في احلقيقة‬ ‫ه���ذا ه��و تلخيص ما‬ ‫حصل منذ ان ب��دأت‬ ‫امل��ف��اوض��ات ‪،‬م��ا قبل‬ ‫اوس��ل��و م��ن��ذ برنامج‬ ‫عبد احلكيم مفيد‬ ‫النقاط العشر (احلل‬ ‫املرحلي عام ‪.)1974‬‬ ‫يلعب االح��ت�لال االس��رائ��ي��ل��ي ل��ع��ب��ة(راب��ح‪-‬راب��ح)‪،‬ه��و‬ ‫يحتاج ال��ى الوقت فقط‪،‬الوقت من وجهة نظره كفيل‬ ‫بتحقيق ما كان وضعه منذ البداية‪،‬منذ اللحظة االولى‬ ‫للمواجهة‪"،‬غدا مي��وت كبارهم وينسى صغارهم"‪،‬‬ ‫كانت هذه اللعبة هي االهم في معركة املواجهة‪"،‬اعادة‬ ‫ص��ي��اغ��ة ال���وع���ي"‪،‬اع���ادة ق����راءة ال��ت��اري��خ‪،‬اع��ادة رس��م‬ ‫احل���دود م��ع ال��رواي��ة‪،‬ت��غ��ي��ي��ب املصطلحات ال��ت��ي بنيت‬ ‫ع��ل��ى اس��اس��ه��ا ال���رواي���ة ‪،‬اح���ت�ل�ال االس��م��اء‪،‬اح��ت�لال‬ ‫التاريخ‪،‬واكثر م��ن ذلك‪،‬توجيه تهمة جت��اه ك��ل م��ن ال‬ ‫يقبل بالرواية‪،‬بتفاصيلها‪،‬هذا ه��و ملخص "ت��اري��خ‬ ‫املفاوضات"‪.‬‬ ‫ال فائدة من املفاوضات‪،‬الفلسطينيون كما تشير كل‬ ‫االدلة دفعوا ثمنا باهظا ل"مبدأ املفاوضات"‪،‬وال شئ‬ ‫يرجى من املفاوضات‪،‬هذه لم تعد فرضية ‪،‬ب��ل واقع‬ ‫يدب على االرض‪.‬‬ ‫ل��م يحقق الفلسطينيون م��ن ه��ذه امل��ف��اوض��ات مكسبا‬ ‫واحدا‪،‬بالعكس فقد خسروا ثوابتهم وخسروا نفسهم‬ ‫كشعب يحمل قضية‪،‬اهم واقدس قضية على االرض‪.‬‬ ‫االن مثال ال يفيد ان يتهم "ابومازن وجماعتو" محمد‬ ‫دحالن بالتامر واخليانة‪،‬اليس هم من كانوا شركاؤه‬ ‫ف���ي االم����س ف���ي غ������زة‪،‬اذا ك���ان دح��ل�ان م��ث�لا "عميال‬ ‫وخائنا" ‪،‬فان من االحرى االعتذار حلكومة غزة‪،‬فهي‬ ‫اول من اتهمت دحالن ومن معه ب"اخليانة والتآمر"‪.‬‬ ‫خ��س��ر الفلسطيينون او ج���زء منهم شعبهم ق��ب��ل ان‬ ‫ي��خ��س��روا ان��ف��س��ه��م ك���ذل���ك‪،‬وحت���ول ق����ادة امل��ف��اوض��ات‬ ‫ال��ى "ك��وم��ب��رادور"(رأس م��ال عميل االستعمار)‪،‬هذا‬ ‫ب��ح��س��ب اع��ت��راف��ه��م ه���م او ب��ح��س��ب "اع��ت��راف��ه��م على‬ ‫بعض"‪،‬وانقسم الشعب الفلسطيني على نفسه في اكثر‬ ‫حلظات حياته مأساوية ‪،‬واغرق الفلسطينيون في بحر‬ ‫من الوهم واالستهالك والديون‪،‬حتى صاروا عاجزين‬ ‫عن السير خطوة واحدة الى االمام بدون اذن مسبق‪.‬‬ ‫احل��دي��ث ع��ن "انتفاضة ثالثة" م��ؤخ��را ه��و ح��دي��ث ال‬ ‫اساس له‪،‬هو فقط لالستهالك‪،‬الفلسطينيون في الضفة‬ ‫ال��غ��رب��ي��ة بحسب واق��ع��ه��م االق��ت��ص��ادي واالج��ت��م��اع��ي‬ ‫املعاش(واقع التكبيل كما اسميه)‪،‬غير ق��ادرون حتى‬ ‫ع��ل��ى اخ����راج م��ظ��اه��رة ‪،‬ف��ه��م م��ن ج��ه��ة "اس����رى واق��ع‬ ‫استهالكي ورطهم في منط حياة ومعيشة ص��ار من‬ ‫غير املمكن (على االق��ل في املرحلة احلالية) اخل��روج‬ ‫منه‪،‬والتخلص من توابعه‪،‬وهم محاصرون من قبل قوة‬ ‫امنية وعسكرية "وكيلة" وظيفتها االولى ليس حماية‬ ‫امن املواطنني‪،‬بل نزع امانهم‪،‬وارهابهم‪،‬وليس اسوأ‬ ‫من حالة الفلسطيني اليوم في الضفة الغربية‪،‬القيود‬ ‫التي تكبله‪،‬الواقع الذي يواجهه‪،‬اسوأ من ذلك الذي كان‬ ‫عشية االنتفاضة االولى واالنتفاضة الثانية‪،‬وعلى وجه‬ ‫التاكيد اكثر من ذلك ال��ذي كان يواجهه بعد االحتالل‬ ‫مباشرة عام ‪.1967‬‬ ‫كل ما حدث منذ املفاوضات او بداها كان يهدف الى زيادة‬ ‫دوائر احلصار التي تواجه الفلسطيني‪،‬اغراقه‪،‬نزع كل‬ ‫عوامل االستقالل التي تؤهله للمواجهة‪،‬واالهم نقل‬ ‫حالة املواجهة الى ساحة الفلسطينيني انفسهم‪،‬بحيث‬ ‫تصبح وظيفة الطرف املفاوض الفلسطيني باالساس‬ ‫ترويض الفلسطينيني‪.‬‬ ‫الفلسطينيون ال��ي��وم ه��م اك��ث��ر ت��ب��ع��ي��ة‪،‬من��ط حياتهم‬ ‫واالستهالك (ال��ق��روض وال��ب��ن��وك‪)...‬ن��زع من داخلهم‬ ‫اح���د اه���م ع��ن��اص��ر امل��ق��اوم��ة‪،‬ه��م ل��ي��س��وا ف��ي م��واج��ه��ة‬ ‫االحتالل فحسب بل في مواجهة"وكالء االحتالل"‪،‬كل‬ ‫هذه العناصر جتعلهم اقل ق��درة على املواجهة‪,‬واكثر‬ ‫ج��رأة على التنازل‪،‬املفاوضات في احلقيقة لم تقصد‬ ‫اال مثل ه��ذه احل��ال��ة‪،‬وه��ي ما زال��ت تلح على تنازالت‬ ‫اكثر‪،‬وتطالب وبوقاحة اكبر الفلسطينيني بالتنازل عن‬ ‫كل ما بحوزتهم‪،‬ليس ارضهم فقط‪،‬ليس وطنهم ‪،‬ليس‬ ‫ثوابتهم فحسب‪،‬بل ان يقدموا اعتذارا رسميا للحركة‬ ‫الصهيوينة انهم على قيد احلياة‪.‬‬


‫‪6‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫رئيس مستوطنة نتسيرت عيليت يطالب‬ ‫بخفض ص��وت اآلذان مبنطقة الناصرة‬ ‫الشيخ خالد صقر‪ ":‬سنبقى نرفع صوت االذان عاليا ويصدح بالله اكبر ال اله اال الله"‬ ‫محمد حسن رئيس مجلس املشهد‪ ":‬صوت االذان لن يخفض" ورضى وال جعله ما يرضى"!‬

‫الشيخ خالد صقر‬

‫السيد محمد حسن‬

‫ط��ال��ب رئ��ي��س مستوطنة ن��ت��س��رت عيليت أل��ك��س غ��دل��ك�ين‪ ,‬م��ن ح��زب‬ ‫يسرائيل بيتنو العنصري‪ ،‬بخفض صوت اآلذان في البلدات العربية‬ ‫احمليطة باملستوطنة‪ ,‬وهي كفر كنا واملشهد والرينة وعني ماهل خالل‬ ‫مراسم إحياء ذكرى قتلى اجليش االسرائيلي مطلع الشهر املقبل‪ ,‬بزعم‬ ‫أن صوت اآلذان ميس بحفل إحياء الذكرى‪.‬‬ ‫وبعث غدلكني برسالة إلى رؤسات السلطات احمللية في البلدات املذكورة‬ ‫بهذا ال��ش��أن‪ ,‬وإل��ى نائبة وزي��ر الداخلية فانيا كيرشنباوم‪ ,‬وطالبها‬ ‫مبساعدته لدى رؤساء السلطات احمللية في البلدات احمليطة لنتسرات‬ ‫عيليت بخفض صوت اآلذان‪.‬‬ ‫وكتب ف��ي رسالته إن ص��وت اآلذان ف��ي ال��ق��رى احمليطة يشوش على‬ ‫م��راس��م إح��ي��اء ذك���رى قتلى اجل��ي��ش االس��رائ��ي��ل��ي فيما "ي��ك��ون شعب‬

‫إسرائيل منطو ًيا بحزنه" وتعطل كل مظاهر احلياة في البلدات‬ ‫اليهودية في إحيا ًء لذكرى اجلنود‪.‬‬ ‫وأضاف أن أوقات اآلذان محددة سل ًفا طيلة أيام السنة لذا ميكن‬ ‫املطالبة بخفض ال��ص��وت ال��ص��ادر م��ن سماعات املساجد خالل‬ ‫اح��ي��اء ال��ذك��رى‪ ,‬وك��ت��ب‪ :‬بسبب قدسية ال��ذك��رى أط��ال��ب بخفص‬ ‫صوت السماعات (في املساجد) حتى ال يصل الصوت إلى آذان‬ ‫املشاركني في حفل إحياء ذكرى قتلى اجليش االسرائيلي‪.‬‬ ‫وف��ي ه��ذا السياق عقب الشيخ خالد صقر‪-‬مسؤول الدعوة في‬ ‫كفركنا‪ ,‬على هذه اخلطوة االستفزازية قائال‪ ":‬ال شك‪ ,‬ان هذه‬ ‫الناس املريضة‪ ,‬والفئات احلاقدة العنصرية تكشف عن حقيقتها‬ ‫وع��م��ا ب��داخ��ل��ه��ا مل��ا ي����رون م��ن ال��دع��م احل��ك��وم��ي ال��ع��ل��ن��ي ملظاهر‬ ‫العنصرية والظلم للعرب‪ ,‬خاصة في االوقات هذه التي يفكر مثل ألكس غدلكني‬ ‫هؤالء اجلبناء ان املسلمني في العالم انتهوا وماتوا ولم تعد لهم‬ ‫حق مقدس‬ ‫قوة في ظل الظروف الراهنة التي نشهدها خاصة في مصر وسوريا‬ ‫والعراق‪ ,‬ونسي هؤالء املرضى اجلهلة ان هذا الدين دين الله وان الله من جهته قال محمد حسن‪-‬رئيس مجلس املشهد معقبا على تصريح‬ ‫تكفل بحمايته ورعايته‪ .‬ولم يأخذوا العبرة من التاريخ انه كان هنالك املدعو ألكس غدلكني‪ ":‬تصريح ومطالبه رئيس مستوطنة نتسيرت‬ ‫دول ظاملة عاتيه اقوى منهم ومن قوى الشر التي تدعمهم‪ ,‬انتهت وزالت عيليت بخفض ص��وت االذان م��ف��روغ منه‪ ,‬ح��ن ن��راع��ي شعور جميع‬ ‫وال تكاد تذكر‪ ,‬ثم اننا محليا نقول لهذا املريض العنصري وألمثاله الناس‪ ,‬وديننا احلنيف يحثنا على ذلك ‪ ,‬ولكن نرفض ان يتم املزايدة‬ ‫اننا سنبقى نرفع صوت االذان عاليا بأعلى صوت ممكن يصل االفاق على ديننا من اجل كسب اصوات الناخبني في نتسيرت عيليت‪ ,‬وان يتم‬ ‫ويصدح بالله اكبر ال اله إال الله ما دام فينا عني تطرف‪ ,‬لن نتراجع ال عن املس مبشاعرنا عن طريق زج قدسية االذان بعمل نرى انه سياسي ومن‬ ‫االذان وال عن أي شيء من تعاليم ديننا وال نخشى في الله لومة الئم منطلق عنصري ‪ .‬صوت االذان لن يخفض‪ ,‬وحقنا مقدس لن نتنازل‬ ‫وال نعمل حسابا ال لهذا اجلبان العربيد وال ملن خلفه وال نخشى إال الله‪ ,‬عنه مهما كلف االمر" ورضي وال ما عمره ما يرضى"!‬ ‫ولن تأخذنا في دين الله لومة الئم"‪.‬‬

‫ب � ��رن � ��ام � ��ج "اوري � � � �غ� � � ��ام� � � ��ي" مل� �ك ��اف� �ح ��ة م��ؤس �س��ة ح � ��راء ت �خ �ت �ت��م م �ع �س �ك��ره��ا ل �ط�لاب‬ ‫امل� �خ ��درات وال �ع �ن��ف ف��ي ي��اف��ة ال �ن��اص��رة امل� � �ق� � ��ارئ ال � �ق� ��رآن � �ي� ��ة ف � ��ي ع� �ط� �ل ��ة ال ��رب� �ي ��ع‬

‫مببادرة من منسق السلطة الوطنية ملكافحة‬ ‫امل���خ���درات وال��ك��ح��ول ف���ي ي��اف��ة ال��ن��اص��رة‪،‬‬ ‫احمل��ام��ي عبد خليلية وبالتعاون م��ع املركز‬ ‫اجلماهيري في حي اللقوم مت مترير برنامج‬ ‫"اوري��غ��ام��ي" ال��ذي يسعى لتعليم ف��ن طي‬ ‫الورق لطالب املخيم الشبابي في القرية‪.‬‬ ‫استقبل امل��رك��ز اجلماهيري ي��اف��ة الناصرة‬ ‫خ��ل��ود ص��ف��ي��ة م��دي��رة م��رك��ز "ص��ف��ي��ة ف��ن"‬ ‫وطاقم امل��رش��دات من اج��ل مترير البرنامج‬ ‫املميز فن طي الورق لطالب املخيم الشبابي‬ ‫ف���ي ي��اف��ة ال��ن��اص��رة "ي��اف��ت��ن��ا"‪ .‬ف���ي ب��داي��ة‬ ‫البرنامج مت تقسيم الطالب لفئات بحسب‬ ‫ال��س��ن وم���ن ث���م ق��ام��ت امل���رش���دات بتمرير‬ ‫الفعالية وتعليم ال��ط�لاب بكيفية ط��ي ال����ورق على‬ ‫اش��ك��ال مختلفة منها ال��س��ف��ن وامل��ك��ع��ب��ات‪ ،‬اش��ك��ال‬ ‫هندسية وحيوانات كالبطريق وال���وز‪ ،‬مرفقني مع‬ ‫عملية طي ال��ورق شرح واف��ي ملدى اهمية التعاون‪،‬‬ ‫العمل اجلماعي‪ ،‬التعبير عن الرأي‪ ،‬اتخاذ القرارات‪،‬‬ ‫نبذ العنف واالبتعاد عن تعاطي امل��خ��درات وشرب‬ ‫الكحول‪.‬‬ ‫ش��ارك في البرنامج ما يقارب ‪ 150‬طالبا تتراوح‬ ‫اعمارهم ما بني ‪ 16-10‬سنوات‪.‬‬ ‫احملامي عبد خليليلة‪ ،‬منسق السلطة الوطنية ملكافحة‬ ‫املخدرات والكحول في يافة الناصرة‪ ":‬هذا البرنامج‬

‫برغم تأثيره الكبير على الطالب اال انه جزء صغير‬ ‫من البرنامج ال��ذي سيمرر لكافة ابناء قريتنا يافة‬ ‫الناصرة على مدار السنة القريبة‪ ،‬واود شكر خلود‬ ‫صفية وطاقم املرشدين على ه��ذا البرنامج الرائع‬ ‫واحمد خليليلة‪ ،‬مر ّكز قسم الشبيبة على التعاون‬ ‫وامي���ان خطيب م��دي��رة امل��رك��ز اجلماهيري ف��ي يافة‬ ‫الناصرة وطاقم املرشدين في مخيم "يافتنا" على‬ ‫احلفاظ على الترتيب واملساعدة " وأضاف خليليلة‬ ‫‪":‬أن عملنا ال يقتصر على مترير احمل��اض��رات امنا‬ ‫على مت��ري��ر امل���واد ال�لازم��ة وال��وع��ي لتأثير تعاطي‬ ‫املخدرات وشرب الكحول بكافة الطرق املتاحة"‬

‫اختتمت مؤسسة حراء لتحفيظ القرآن الكرمي‬ ‫معسكر امل��ق��ارئ ال��ق��رآن��ي��ة ف��ي عطلة الربيع‬ ‫وال��ذي كان بتاريخ ‪2014/4/9-6‬م حيث‬ ‫تخلل املعسكر ب��رن��ام��ج للحفظ والتسميع‬ ‫ب���اإلض���اف���ة ال����ى ن���ش���اط���ات ت���رب���وي���ة مكثفة‬ ‫وفعاليات ترفيهية ‪.‬‬ ‫افتتح ب��رن��ام��ج املعسكر ف��ي احل��اف��ل��ة بدعاء‬ ‫السفر وقراءات متعددة لطالب ‪ ،‬وقد استقبلت‬ ‫الدعوة احمللية في قلنسوة املتمثلة مبسؤولها‬ ‫ال��ش��ي��خ ص��ال��ح بخبخ وم���ن���دوب ح���راء فيها‬ ‫الشيخ ظاهر فروجة استقبلوا طالب املقارئ‬ ‫ب��ال��ت��رح��ي��ب‪ ،‬ف��أث��ن��ى م���س���ؤول ال���دع���وة على‬ ‫العمل اجلماعي التي تقوم به مؤسسة حراء‬ ‫مبشاريعها القرآنية ‪ ،‬وقد حثّ من خالل كلمته طالب‬ ‫املقارئ على حفظ القرآن والعمل به واستغالل الوقت‬ ‫في احلفظ واملراجعة والتثبيت ‪.‬‬ ‫فعاليات املعسكر َحوت فعاليات تربوية‪ ،‬كفقرة التعارف‬ ‫ب�ين ال��ط�لاب وق����راءة م��أث��ورات ف��ي ال��ص��ب��اح وامل��س��اء‪،‬‬ ‫إضافة حملاضرة في علوم القرآن قدمها الشيخ عالء‬ ‫باسم‪ ،‬ومحاضرات تربوية متنوعة بعناوين مختلفة‬ ‫"استثمار الوقت" قدمها األستاذ أحمد قدح ‪ -‬املشرف‬ ‫التربوي ملنطقة اجلليل األسفل‪ ،‬وأخرى بعنوان "الهمة‬

‫العالية" ق ّدمها األستاذ يونس تايه ‪ -‬املشرف التربوي‬ ‫منطقة امل��ث��ل��ث اجل��ن��وب��ي‪ ،‬وم��ح��اض��رة ث��ال��ث��ة ب��ع��ن��وان‬ ‫"كيف أختار صديقي" قدمها األستاذ صالح هواش‬ ‫ املشرف التربوي ملنطقة اجلليل األعلى‪ ،‬إضافة الى‬‫مسابقة لطالب امل��ق��ارئ في ال��وح��دات القرآنية قدمها‬ ‫األستاذ عرسان حجاجرة‪.‬‬ ‫ول��م ي��خ�� ُل برنامج املعسكر م��ن الفعاليات الترفيهية‬ ‫كفعالية ك���رة ق���دم ي��وم��ي��ة ‪ ،‬إض��اف��ة ال���ى ش��� ّد ال��رح��ال‬ ‫للمسجد األق��ص��ى ال��ت��ي تخللها ف��ع��ال��ي��ات ال منهجية‬ ‫وجولة مقدسية للتعرف على معالم املسجد األقصى ‪.‬‬


‫‪8‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫كفركنا واملنطقة تترقب انطالق فعاليات‪..‬‬

‫أكب ــر مع ــرض‬ ‫للكتـ ــاب في الب ــالد‬ ‫ومهرجـ ــان التس ــوق‬ ‫صدق الشاعر حينما قال "خير جليس في األنام‬ ‫ك���ت���اب"‪ ،‬ول��ي��س ه��ن��اك ظ��ل��م للقلب وال��ع��ق��ل اش��د‬ ‫من حرمانهما ل��ذة الكتاب والتمتع بقضاء أجمل‬ ‫األوق��ات بني دف��ات صفحاته العذبة‪ ،‬وليس هناك‬ ‫أيسر من أن يقتني امل��رء كتابا ً يغوص في أعماق‬ ‫كلماته‪ ،‬ويفنى في روافد معانية‪.‬‬ ‫وملكانة الكتاب في حياتنا اليومية‪ ،‬سعت احلركة‬ ‫اإلسالمية في كفركنا العطائه مكانه عالية رسخت‬ ‫في حياتنا اليومية مبنحه أسبوعا كامال يتم من‬ ‫خالله عرض عشرات آالف العناوين من أكبر دور‬ ‫النشر في العالم العربي‪.‬‬ ‫ه��ذا ال��ع��ام وللسنة الثالثة على التوالي وف��ي سبيل‬ ‫التجديد‪ ,‬والسعي إلى الرقي في توفير متعة التسوق‪.‬‬ ‫س��ي��ق��ام ف���ي امل���ع���رض س���وق خ���اص ي��ح��وي ال��ع��دي��د‬ ‫م��ن األم���ور اجل��دي��دة ( أج��ه��زة الكترونية م��ن مجال‬ ‫احلوسبة‪ ,‬أدوات منزلية‪ ,‬العاب‪ ,‬وملتزمات للمكتبات‪,‬‬ ‫ومكاتب العمل ‪,‬وغيرها‪ )...‬بأسعار ال مثيل لها‪.‬‬ ‫حدثنا السيد سليم صقر احد القائمني على مهرجان‬ ‫التسوق قائال‪ ":‬راودت��ن��ا منذ زم��ن فكرة التغيير‬ ‫واخلروج عن الروتني وإدخال منتجات جديدة لم‬ ‫يعهدها الزائر من قبل مثل ادوات منزلية‪ ,‬ادوات‬ ‫ح��اس��وب‪ ,‬العاب خاصة لألطفال‪ ,‬لتحفيز الزائر‬ ‫على التمتع بشراء كل ما هو جديد بأسعار مثاليه‪.‬‬ ‫وف��ي ه��ذا ال��ع��ام سنضيف جت��دي��دا ال��ى التجديد‪,‬‬ ‫عبر منتجات جديدة بأسعار مثاليه ج��دا‪ ,‬وتنوع‬ ‫ف��ي املنتجات واالح��ت��ي��اج��ات‪ .‬وم��ا مييز مهرجان‬ ‫التسوق ه��و اس��ت��ي��راد منتجات م��ن خ���ارج البالد‬ ‫مباشرة‪ ,‬ليتسنى للزائر ش��راء املنتجات بأسعار‬ ‫مثاليه‪ ..‬اضف الى ذلك سيقام سحب يومي على‬ ‫‪ 20‬هدية قيمه وفي اليوم االخير‬ ‫س��ي��ج��رى ال��س��ح��ب ع��ل��ى ص��ن��دوق‬ ‫املفاجآت الذي يحتوي على العديد‬ ‫من الهدايا القيمه ‪.‬‬ ‫وللحديث ع��ن م��ع��رض ال��ك��ت��اب في‬ ‫كفركنا‪ ،‬كان لنا هذا احلوار مع عامر‬ ‫زريقي مدير املعرض‪-‬قسم الكتاب‪.‬‬

‫خاللها أهلنا وشبابنا ومدارسنا ومؤسساتنا في‬ ‫املعرض عن املوسوعات والكتب القيمة‪.‬‬ ‫وإذا حتدثنا عن معرض الكتاب فال بد من العودة‬ ‫الى بدايته قبل ‪ 23‬عاما‪ .‬بحيث ال تنسى تلك االيام‬ ‫اجل��م��ي��ل��ة م���ن امل��ع��رض‬ ‫االول ف�������ي ب�����داي�����ة‬ ‫ال���ت���س���ع���ي���ن���ات‪ ،‬ب��ح��ي��ث‬ ‫ك��ان��ت تتسم ب��األج��واء‬ ‫امل����م����ي����زة ومب���ش���ارك���ة‬ ‫الشباب بالتكاتف في‬ ‫امل��س��اع��دة ع��ل��ى تنزيل‬ ‫ورف�����������ع ال�����ك�����ت�����ب م���ن‬ ‫ال��ش��اح��ن��ات ال���ى داخ��ل‬ ‫امل����ع����رض‪ ،‬وذل�����ك ك��ان‬ ‫عامر زريقي‬ ‫يتطلب مجهودا كبيرا‪.‬‬ ‫وم���ع م��ر ال��س��ن�ين وم��ع‬ ‫تطور االدوات احلديثة ساعدت في افتتاح قاعات‬ ‫كبيرة تضم ما يقارب ‪ 15‬الف عنوان ثقافي‪ ،‬وما‬ ‫يقارب ‪ 200‬أل��ف كتاب‪ ،‬وه��ي م��وج��ودة وتتجدد‬ ‫ك��ل ع���ام‪ .‬ف��ي ه���ذا االس���ب���وع ن��وف��ر ل��ل��ق��راء جميع‬ ‫العناوين اجلديدة من العالم العربي‪ ،‬ودور النشر‬ ‫العربية‪ ،‬مما يسهل على املستهلك امتالكها‪ ،‬اضف‬ ‫الى ذلك التخفيضات التي متيز االسعار في هذا‬ ‫االس��ب��وع‪ .‬نلمس ف��ي األش��ه��ر األخ��ي��رة وف��ي ظل‬ ‫التغيرات السياسية في العالم العربي واإلسالمي‬ ‫توجه الناس لإلصدارات اجلديدة التي تتحدث عن‬ ‫الربيع العربي وال��ث��ورات‪ ،‬ونلمس اهتماما كبيرا‬ ‫ف��ي ال��ب�لاد ب��ك��ل اإلص�����دارات اجل��دي��دة للمفكرين‬ ‫العرب واملسلمني من حولنا في العالم العربي‪ ،‬مما‬

‫* حدثنا عن معرض الكتاب؟‬ ‫ع���ام���ر زري���ق���ي‪ :‬م���ع���رض ال��ك��ت��اب‬ ‫ف����ك����رة أس����اس����ي����ة أله������م م���ب���ادئ‬ ‫احل���رك���ة اإلس�ل�ام���ي���ة وه����ي نشر‬ ‫ال��ع��ل��م وال��ث��ق��اف��ة وال���وع���ي ال��دي��ن��ي‬ ‫واالجتماعي والعلمي‪ .‬وكان ال بد‬ ‫من العمل اجل��اد لتطبيق هذا املبدأ‬ ‫على ارض الواقع فكان معرض الكتاب الذي اجتهد يشجعنا على توفير كل تلك االص���دارات لقرائنا‬ ‫فيه اإلخوة في املكتبة اإلسالمية‪-‬مكتبة الشافعي ورواد املعرض‪ .‬وإذا حتدثنا عن معرض الكتاب‬ ‫كفركنا‪ ،‬لتوفير الكتب العربية من مختلف املصادر‪ 2014 ،‬فإننا نخصص ما يقارب ‪ 25‬زاوية مختلفة‬ ‫وكانت االنطالقة ملعرض الكتاب الدولي في مصر مثل‪ :‬تنمية بشرية‪ ،‬احلديث النبوي‪ ،‬الطب ‪ ،‬علوم‬ ‫اخلطوة املميزة في توفير الكتاب ألهلنا في الداخل‪ .‬القرآن‪ ،‬زاوية الشعر واألدب‪ ،‬روايات عاملية‪ ،‬زاوية‬ ‫وم���ا زل��ن��ا ن��ذك��ر ت��ل��ك اللهفة ال��ت��ي ك���ان يبحث من امل��رأة‪ ،‬وال ننسى الزاوية صاحبة الرونق اجلميل‬

‫ال��ق��رض��اوي‪ ,‬وإص����دارات ع��دي��دة لكتاب محليني‪.‬‬ ‫املخصصة لروايات األطفال‪.‬‬ ‫اض���ف ال���ى ذل���ك ه��ن��ال��ك ال��ع��دي��د م���ن ك��ت��ب الفقه‬ ‫* ما هي اخلبرة التي اكتسبتموها خ�لال ‪ 24‬واحلديث والتفاسير والشريعة وأمهات الكتب‪.‬‬ ‫عاما من إقامة املعرض؟‬ ‫ع���ام���ر زري���ق���ي‪ :‬ال شك * هل أثرت وسائل اإلع�لام احلديثة على رواد‬ ‫أن ‪ 24‬ع��ام��ا م��ن العمل معرض الكتاب؟‬ ‫في مجال الكتب وإقامة ع��ام��ر زري��ق��ي‪ :‬ه���ذا س���ؤال أث���ار ف��ي ال���ذاك���رة تلك‬ ‫امل�����ع�����ارض ق�����د اك���س���ب املعلومة التي تقول أن ما تنشره دار نشر واحدة‬ ‫اإلخ��������وة خ���ب���رة ع��ال��ي��ة ف���ي اوروب������ا ي���ف���وق م���ا ت��ن��ش��ره ال������دول ال��ع��رب��ي��ة‬ ‫وجت����رب����ة واس����ع����ة ف��ي بكل مكتباتها‪ ،‬رغ��م أن التكنولوجيا والشبكات‬ ‫ه��ذا املجال‪ ،‬فقد تعرفوا العنكبوتية متوفرة هناك خاصة‪ ،‬وفي أوروبا عامة‬ ‫على دور نشر في كافة بشكل اكبر‪ .‬وهذا إن دل على شيء فإمنا يدل على‬ ‫الوطن العربي وتعاونوا أن الكتاب وسيلة أصيلة ال ميكن الغنى عنها رغم‬ ‫م����ع م��خ��ت��ل��ف امل��ك��ت��ب��ات كل التطورات احلاصلة‪ ،‬وإننا لم نلمس أي تأثر‬ ‫سليم صقر‬ ‫ال��ع��ري��ق��ة‪ ،‬مم���ا ينعكس سلبي من حيث اإلقبال على الكتاب‪ .‬إن الشعور‬ ‫بشكل واضح على زخم بأن كل ما أريده موجود في الشبكة العنكبوتية هو‬ ‫الزوايا وانتقاء العناوين املميزة ومتابعة اجلديد من نوع من الهروب من القراءة واملطالعة‪ ،‬ألن الذين‬ ‫الكتب‪ ،‬باإلضافة لتوفر املؤلفات املعاصرة ألشهر يشترون الكتب هم نفس الشريحة التي تستعمل‬ ‫املؤلفني ومواكبة اإلص��دارات النافعة للمؤسسات احلاسوب وتتعامل مع الشبكة العنكبوتية‪ ،‬ومع‬ ‫ال��ت��رب��وي��ة وال��ت��ع��ل��ي��م��ي��ة‪ ،‬وال ش��ك أن���ه ي��راف��ق ذل��ك وسائل النشر األخ��رى وستبقى كل ه��ذه امل��وارد‬ ‫األس��ع��ار املناسبة للمكتبة ول��ل��ف��رد‪ .‬ورغ���م كثرة هي مرفقات‪ ،‬وسيبقى الكتاب هو األصل والدليل‬ ‫املعارض املختلفة في البالد إال أن معرض الكتاب على ذلك أن الناشرين واملؤلفني رغم أن لهم مواقع‬ ‫في كفركنا يبقى هو أضخم املعارض وأقواها على على الشبكة العنكبوتية ومنشوراتهم وكتبهم‬ ‫اإلطالق‪ ،‬وليس هذا في سبيل الدعاية إمنا حقيقة تتوفر فيها إال انهم يشعرون بهذه احلاجة املاسة‬ ‫يشهد بها اجلميع ويعرفها كل املتابعني والقراء بنشر هذه املادة في كتاب‪.‬‬ ‫واملهتمني في هذا املجال‪ ،‬سائلني الله التوفيق وأن‬ ‫ننجح في خدمة الهدف األول واألخير وهو توفير * ما هي الفعاليات التي سيحتويها املعرض؟‬ ‫الكتاب ورفع مستوى العمل والثقافة وخدمة العلم عامر زريقي‪ :‬يرافق املعرض فعاليات ثقافية تقام‬ ‫وأهلة ما استطعنا إلى ذلك سبيال‪.‬‬ ‫ف��ي امل��رك��ز الثقافي اإلس�لام��ي��ة ‪ -‬كفركنا‪ ،‬حيث‬ ‫ستكون محاضرات وندوات‬ ‫للرجال والنساء ‪ ،‬ويتخللها‬ ‫برامج لألطفال‪.‬‬ ‫(انظر البرنامج املفصل في‬ ‫الصفحة املقابلة)‬

‫* عشرات آالف العناوين‪ ,‬من هم اهم املؤلفني؟‬ ‫ف��ي ك��ل ع��ام ن��ح��اول ان نحصل على اج��دد الكتب‬ ‫من اه��م واح��د دور النشر واإلص����دارات‪ ,‬من اهم‬ ‫املؤلفني‪ ,‬مصطفى محمود‪ ,‬ابراهيم الفقي‪ ,‬كرمي‬ ‫ال���ش���اذل���ي‪ ,‬ن��اص��ر ال��ش��اف��ع��ي‪ ,‬دان ب�����راون‪ ,‬دي��ل‬ ‫كرجني‪ ,‬ستيفن كوفي‪ ,‬ط��ارق س��وي��دان‪ ,‬الشيخ‬

‫* كلمة أخيرة؟‬ ‫عامر زريقي‪ :‬إن اجلهد الذي‬ ‫بذل للتحضير لهذا املعرض‬ ‫هو جهد كبير‪ ،‬واإلصدارات‬ ‫وال��ك��ت��ب ال��ت��ي ت��ع��رض هي‬ ‫كتب منتقاة وقيمة ال تتوفر‬ ‫دائ����م����ا وال ت����ع����رض ب��ه��ذا‬ ‫ال��ك��م‪ .‬وع��ل��ي��ه ن��ن��ص��ح أهلنا‬ ‫عامة وط�لاب العلم خاصة‬ ‫بتخصيص وق��ت ك��اف ل��ه��ذه ال��ت��ظ��اه��رة الثقافية‬ ‫الرائعة وتخصيص وقت لزيارة املعرض واإلطالع‬ ‫على محتوياته‪ .‬ورغم كثرة املعارض املختلفة في‬ ‫ال��ب�لاد إال أن معرض الكتاب ومهرجان التسوق‬ ‫في كفركنا يبقى هو أضخم املعارض وأقواها على‬ ‫اإلطالق‪.‬‬


‫املركز الثقافي اإلسالمي ‪ -‬كفركنا‬

‫البرنامج الثقافي‬ ‫لمعرض الكتاب‬ ‫�ضمن فعاليات معر�ض الكتاب ومهرجان الت�سوق الأ�ضخم يف البالد يقدم لكم‬ ‫املركز الثقايف اال�سالمي‪ -‬كفركنا فعاليات ثقافية وترفيهية هادفة ومتنوعة‬

‫يف �سل�سلة لقاءات على مدار اال�سبوع من ‪24/04/2014‬‬ ‫وحتى ‪ 30/04/2014‬للرجال وللن�ساء ‪.‬‬

‫ال تفوتوا الفر�صة واغتنموها‬ ‫م‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫ج‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫مل‬ ‫ع‬ ‫ر‬ ‫ف‬ ‫ة‬ ‫وا‬ ‫مل‬ ‫وا‬ ‫ك‬ ‫ب‬ ‫ة‬ ‫و‬ ‫الرتفية‪.‬‬ ‫برنامج الرجال‬ ‫تاريخ احملاضرة‬ ‫يوم اخلميس‬ ‫‪24/04/2014‬‬ ‫يوم اجلمعة‪:‬‬ ‫‪ 25/04/2014‬‬ ‫يوم السبت‬ ‫‪26/04/2014‬‬

‫عنوان احملاضرة‬ ‫«مصر اللحظات االخيرة قبل سقوط االنقالب»‬

‫احملاضر‬ ‫األستاذ صالح لطفي‬ ‫مدير مركز الدراسات املعاصرة‪.‬‬ ‫الشيخ د‪ .‬عبد الرحيم خليل‬

‫«ظاهرة الطالق وسبل الوقاية»‬

‫فضيلة القاضي محمد ابو عبيد‬

‫"زمن الفنت واملالحم"‬

‫محاضرات الرجال تقام بعد صالة املغرب‬

‫برنامج النساء‬ ‫التاريخ‬ ‫يوم االحد‪:‬‬ ‫‪27/04/2014‬‬ ‫يوم االثنني‪:‬‬ ‫‪ 28/04/2014‬‬ ‫يوم الثالثاء‪:‬‬ ‫‪29/04/2014‬‬ ‫يوم األربعاء‪:‬‬ ‫‪30/04/2014‬‬

‫الفعالية‬ ‫محاضرة بعنوان‪:‬‬ ‫«احلل بأيدينا»‬ ‫محاضرة بعنوان‪:‬‬ ‫«همسات في آذان األمهات»‬ ‫مهرجان‪:‬‬ ‫«تعال تسوق وافرح واربح»‬ ‫ساعة قصة ‪ - ...‬فعالية لألطفال ‪-‬‬ ‫استمع ‪ ،‬العب وفرفش مع عمو كفاح‬

‫التفاصيل‬

‫سجى سعيد‬ ‫– اخصائية تغذية وعالج طبيعي‬ ‫أ‪ .‬ندى امارة‬ ‫– ماجيستير تربية‬ ‫فرقة الفتافيت الفنية‪.‬‬ ‫الفنان كفاح زريقي‬ ‫فرقة االعتصام‬

‫محاضرات وبرامج النساء بعد صالة العصر‬


‫‪10‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫امل� � ��راب� � �ط� � ��ون ي� �ح� �ب� �ط ��ون م �خ �ط��ط‬ ‫اق �ت �ح ��ام وت� �ق ��دمي ق ��راب ي��ن ال �ف �ص��ح‬ ‫ال � �ع � �ب � ��ري ف� � ��ي امل � �س � �ج� ��د االق � �ص� ��ى‬ ‫أك��دت مؤسسة االق��ص��ى للوقف وال��ت��راث ان النفير ال��ى املسجد‬ ‫االق��ص��ى ه��ذا االس��ب��وع وم��ا راف��ق��ه م��ن اعتكاف ورب���اط ب��اك��ر في‬ ‫املسجد االقصى وما حوله‪ ،‬أحبط مخططات االحتالل االسرائيلي‬ ‫ومنظمات الهيكل املزعوم بتنفيذ اقتحام جماعي وتقدمي قرابني‬ ‫الفصح العبري اليوم في االقصى‪.‬‬ ‫وحيت املؤسسة ك��ل ال��ذي��ن ش��ارك��وا ف��ي ي��وم النفير وال��رب��اط في‬ ‫االقصى من اهل القدس والداخل الفلسطيني‪.‬‬ ‫وكان االالف من املصلني احتشدوا على مدار االيام املاضية ‪ ،‬ومنذ‬ ‫الفجر في املسجد األقصى ‪ ،‬وما حوله تلبية لنداء النفير الذي دعت‬ ‫اليه احلركة االسالمية في الداخل الفلسطيني ‪ ،‬للتصدي ملخططات‬ ‫وإعالنات منظمة الهيكل املزعوم تقدمي قرابني الفصح العبري‪.‬‬ ‫االح���ت�ل�ال االس��رائ��ي��ل��ي ب����دوره ش���دد ح��ص��اره ع��ل��ى املسجد‬ ‫االقصى ‪ ،‬وسمح فقط لكبار‬ ‫ال��س��ن م��ن دخ���ول االق��ص��ى‬ ‫‪ ،‬ل��ك��ن امل���راب���ط�ي�ن جت��م��ع��وا‬ ‫خارج االقصى ‪ ،‬ومع مرور‬ ‫ال��وق��ت استطاع الكثير من‬ ‫املصلني من دخوله والرباط‬ ‫فيه ‪ ،‬فيما بقي عدد املرابطني‬ ‫خارج حدود االقصى‪.‬‬ ‫وداخ��������ل امل���س���ج���د األق���ص���ى‬ ‫وخ����ارج����ه ن��ظ��م��ت ف��ع��ال��ي��ات‬ ‫ونشاطات مبشاركة عدد من‬ ‫ق���ي���ادات احل���رك���ة االس�لام��ي��ة‬ ‫في الداخل الفلسطيني ‪ ،‬التي‬ ‫ان��ص��ب��ت ف���ي اه��م��ي��ة ال���رب���اط‬ ‫وش����د ال����رح����ال ال����ى امل��س��ج��د‬ ‫األق��ص��ى ‪ ،‬ف��ي ظ��ل م��ا ي��واج��ه‬

‫م��ن اع���ت���داءات خ��ط��رة م��ن قبل‬ ‫االحتالل االسرائيلي ‪.‬‬ ‫ال�����ى ذل�����ك ن���ب���ه���ت "م���ؤس���س���ة‬ ‫االقصى" الى ض��رورة الرباط‬ ‫ال���ب���اك���ر وال����دائ����م ف���ي امل��س��ج��د‬ ‫األقصى ‪ ،‬في االيام املقبلة وفي‬ ‫كل وقت وحني ‪ ،‬ألن ذلك يشكل‬ ‫ح��م��اي��ة ب��ش��ري��ة ي��ح��ف��ظ ح��رم��ة‬ ‫االقصى املبارك ‪.‬‬ ‫ه��ذا وأع���د ال��ط��اق��م االع�لام��ي في‬ ‫"مؤسسة عمارة االقصى واملقدسات" تقريرا تلفزيونيا حول النفير‬ ‫الى االقصى ‪ ،‬وميكن مشاهدته على الرابط التالي ‪:‬‬

‫‪http://www.youtube.com/‬‬ ‫‪watch?v=ZLABnSI1_Zk&feature=youtu.be‬‬

‫مؤسسة ميزان‪:‬‬

‫خمس اصابات وأربعة االف � � � � � � � � ��راج ع � � � ��ن م� �ع� �ت� �ق� �ل ��ي‬ ‫معتقلني خالل شجار بسبب ي� � � ��وم ال� �ن� �ف� �ي� ��ر ف� � ��ي االق � �ص� ��ى‬ ‫موقف للسيارة في الناصرة‬

‫ع��ل��م م���ن ال��ن��اط��ق ب��ل��س��ان م��رك��ز‬ ‫م��ت��س��ي��ل ح��اي��ي��م ال��ط��ب��ي اس��ام��ة‬ ‫اب��و احمد أن "ش��ج��ارا وق��ع بعد‬ ‫ظهر الثالثاء ب�ين ع��دة اشخاص‬ ‫ف����ي م��ن��ط��ق��ة ال���ع�ي�ن ف����ي م��دي��ن��ة‬ ‫ال��ن��اص��رة‪ ،‬مم��ا اسفر ع��ن اصابة‬ ‫خ��م��س��ة اش���خ���اص ون���ق���ل ش��اب‬ ‫بجراح متوسطة ال��ى املستشفى‬

‫االجن���ل���ي���زي ل��ت��ل��ق��ي ال����ع��ل�اج"‪.‬‬ ‫ه��ذا وق��ال��ت ش��رط��ة ال��ن��اص��رة ان‬ ‫"ال��ش��ج��ار وق��ع ب�ين عائلتني من‬ ‫م��دي��ن��ة ال��ن��اص��رة ب��س��ب��ب خ�لاف‬ ‫ع��ل��ى م��وق��ف ل��ل��س��ي��ارة‪ ،‬وق���د مت‬ ‫اعتقال ارب��ع��ة مشتبهني وسيتم‬ ‫التحقيق معهم وال��ن��ظ��ر بتمديد‬ ‫اعتقالهم"‪.‬‬

‫عبداملنعم ف��ؤاد – مؤسسة ميزان حلقوق‬ ‫االنسان – الناصرة‬ ‫ت����زاي����دت خ��ل�ال االي������ام ال��ق��ل��ي��ل��ة امل��اض��ي��ة‬ ‫االن��ت��ه��اك��ات امل��س��ت��م��رة م��ن ق��ب��ل االح��ت�لال‬ ‫االسرائيلي في مدينة القدس‪ ،‬وبكافة اذرعه‬ ‫السياسية والشرطية والعسكرية‪ ،‬ودعوة‬ ‫املنظمات اليمينية اليهودية املتطرفة النتهاك‬ ‫حرمة املسجد االقصى املبارك خالل فترة‬ ‫عيد الفصح ل��دى ال��ي��ه��ود‪ ،‬وق��د جتلت هذه‬ ‫االنتهاكات في االعتداء على حقوق أساسية‬ ‫من حقوق املسلمني عندما صادر االحتالل‬ ‫حقهم ف��ي مم��ارس��ة ال��ع��ب��ادة ال��دي��ن��ي��ة عبر‬ ‫منعهم من دخ��ول املسجد االقصى املبارك‬ ‫وم���ص���ادرة احل���ق ف��ي ال��ت��ح��رك ك��ذل��ك عبر‬ ‫مصادرة الهويات واحتجازها لدى الشرطة‬ ‫وم���ص���ادرة احل���ق ف��ي التجمهر م��ن خ�لال‬ ‫االع��ت��ق��االت واالع����ت����داءات اجل��س��دي��ة على‬ ‫املعتصمني واملرابطني على مداخل بوابات‬ ‫امل��س��ج��د االق���ص���ى وف���ي س��اح��ات��ه وال��ذي��ن‬ ‫ح��ض��روا بآالفهم ام��س االث��ن�ين للدفاع عن‬ ‫املسجد االقصى واحلفاظ على حرمته من‬ ‫تهديدات املتطرفني الذين اعلنوا انهم ينوون‬

‫تقدمي القرابني وذبحها داخل‬ ‫ساحات املسجد االقصى‪.‬‬ ‫وق���د اع��ت��ق��ل��ت ش��رط��ة ال��ق��دس‬ ‫ظ��ه��ر االث���ن�ي�ن ‪14.5.2014‬‬ ‫ارب��ع��ة شبان خ�لال تواجدهم‬ ‫ف���ي ي���وم ال��ن��ف��ي��ر ف���ي املسجد‬ ‫االق��ص��ى امل���ب���ارك‪ ،‬وذل���ك بعد‬ ‫مت��ث��ي��ل��ه��م م����ن ق���ب���ل م��ح��ام��ي‬ ‫م����ؤس����س����ة م�����ي�����زان حل���ق���وق‬ ‫االن��س��ان ال��ذي��ن ت��واج��دوا منذ‬ ‫مساء االحد في مدينة القدس‬ ‫حتسبا ألي طارئ‪.‬‬ ‫ومت االف���������راج ع����ن ال���ش���ب���ان‬ ‫االرب����ع����ة وه�����م م���ص���ب���اح اب���و‬ ‫في تنفيذ عملها واالعتداء على افراد شرطة‪.‬‬ ‫صبيح من القدس ونضال خلف من املقيبلة وق���د ال��ت��ق��ى محاميا م��ي��زان‪ ،‬احمل��ام��ي عمر‬ ‫وعبدالكرمي اغبارية من ام الفحم وقاصر خمايسي واحملامي محمد سليمان اغبارية‪،‬‬ ‫من مدينة قلنسوة‪ ،‬خ�لال اع��ت��داء الشرطة باملعتقلني في محطة شرطة القشلة وقدموا‬ ‫عليهم ومنعهم من دخول املسجد االقصى لهم االس��ت��ش��ارة القانونية وبعد التحقيق‬ ‫وطلب هوياتهم الشخصية حلجزها‪ ،‬حيث وااللتقاء مع الضابط املسؤول مت االف��راج‬ ‫مت اقتياد الشبان االربعة الى مركز شرطة ع��ن املعتقلني االرب��ع��ة ب��ش��روط اب��ع��اد عن‬ ‫القشلة والتحقيق معهم ب��ادع��اء مخالفات املسجد االقصى ملدد تتراوح بني ‪14-12‬‬ ‫االخ�لال بالنظام العام واعاقة عمل شرطة يوما‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫بحث جديد حول حدود استعمال الشرطة للقوة‪:‬‬

‫أفراد الشرطة يرون أن‬ ‫استعمالهم للعنف هو جزء‬ ‫طبيعي من وظيفتهم ودورهم‬ ‫احملامي عمر خمايسي‪ :‬عربدة بغطاء قانوني‬ ‫اعداد‪ :‬عبداملنعم فؤاد – مؤسسة ميزان حلقوق االنسان‬ ‫– الناصرة‬ ‫يعتقد كثير من الشرطيني أن عليهم أحيانا ً ان يلووا ذراع‬ ‫القانون ضمن تنفيذهم ملهامهم الشرطية‪ ،‬ألنه –حسب‬ ‫رأي��ه��م‪ ،‬االنصياع للقانون مبا يتعلق باستعمال القوة‬ ‫يثقل عليهم خ�لال معاجلتهم لألحداث املختلفة‪ ،‬وأنهم‬ ‫كانوا سيؤدون مهمتهم بشكل أفضل لو لم يكن هاجس‬ ‫القانون يشغلهم مبا يقومون به حلظة تنفيذ مهامهم‪.‬‬ ‫هذا ما تبني من بحث أجرته نائبة رئيس قسم االج��رام‬ ‫في الكلية االكادميية اشكلون بروفيسور افرات شوهم‬ ‫واختصاصية االجرام د‪.‬شيرلي يهوشع‪.‬‬ ‫فقد فحصت الباحثتان مدى الشرعية الستعمال القوة‬ ‫خالل تنفيذ أف��راد الشرطة املدنية وأف��راد شرطة حرس‬ ‫احلدود‪ .‬باإلضافة الى ذلك فقد فحصت الباحثتان مدى‬ ‫شرعية أج��ه��زة ال��رق��اب��ة الداخلية واخل��ارج��ي��ة ف��ي حال‬ ‫وجود شكوك الستعمال مفرط للقوة غير مبرر‪ .‬وقد كان‬ ‫عدد عينة البحث ‪ 80‬شرطيا مدنيا و‪ 60‬شرطيا من حرس‬ ‫احلدود و‪ 60‬مواطنا عاديا وجميعهم من منطقة اجلنوب‪.‬‬ ‫تشير نتائج البحث املذكور الى صورة مقلقة‪ ،‬حيث يرى‬ ‫غالبية الشرطيني في القوة والعنف وسيلة شرعية ألداء‬ ‫دورهم‪ .‬غالبية افراد الشرطة املدنية ‪ -94%-‬ادعوا ان‬ ‫استعمال القوة هو جزء شرعي من عملهم‪ .‬كذلك األمر‬ ‫عند أف��راد حرس احل��دود واملواطنني العاديني‪ ،‬اكثر من‬ ‫‪ 70%‬من ه��ؤالء اي��دوا نفس االدع��اء‪ 85% .‬من افراد‬ ‫الشرطة يعتقدون ان افضل طريقة ملعاجلة املظاهرات هي‬ ‫استعمال القوة و‪ 75%‬يوافقون الرأي أنه لو كانت هناك‬ ‫قيود أقل على استعمال القوة لكانت نسبة اجلرمية أقل‪.‬‬ ‫كما أيد ‪ 70%‬من العينة كلها (‪ 200‬شخص) االدعاء بأن‬ ‫مسألة استعمال القوة تص ّعب على الشرطة أداء مهمتها‬ ‫ومعاجلتها ل�لأح��داث‪ .‬فيما ق��ال ‪ 75%‬من أف��راد حرس‬ ‫احلدود ان بإمكانهم أداء مهامهم بشكل أفضل لو أنهم‬ ‫لم يهتموا بقانونية تصرفاتهم خالل اداء مهمتهم‪ ،‬ومن‬ ‫أفراد الشرطة املدنية أ ّيد هذا الرأي ‪ 59%‬ومن املواطنني‬ ‫العاديني ‪ .46%‬وقال اكثر من ‪ 70%‬من أصحاب العينة‬ ‫���ي ع��ن��ق ال��ق��ان��ون‪ ،‬أي‬ ‫أن���ه اح��ي��ان��ا ل��ي��س ه��ن��اك م��ف��ر م��ن ل ّ‬ ‫استعمال القوة والعنف‪.‬‬ ‫يقول القائمون على البحث ان النتائج تعكس ص��ورة‬ ‫قامتة ومقلقة‪ ،‬حيث ان غالبية اف��راد الشرطة يعتبرون‬ ‫استعمال العنف والقوة أداة شرعية لتنفيذ املهام‪ .‬وهو‬ ‫االم���ر ال���ذي يقلق ال��ب��روف��ي��س��ور ش��وه��م وال��ت��ي ت��ق��ول‪:‬‬ ‫"م���ا يقلقني اك��ث��ر ه��و ال��دع��م ال����ذي ي��ب��دي��ه امل��واط��ن��ون‬ ‫االسرائيليون العاديون ألفراد الشرطة الذين يستعملون‬ ‫القوة والعنف‪ .‬فالشرطة تعمل في جو تربوي ينتجه‬

‫اجل��م��ه��ور‪ .‬فعندما ي��رى اجل��م��ه��ور عنف ال��ش��رط��ة ضد‬ ‫ال��ع��رب ه��و يتقبل ذل��ك ألن��ه مي��س اآلخ��ر وال ميسه هو‪.‬‬ ‫وعندما ميس األمر شخصا ً مثلنا مباشرة فتقوم الدنيا‬ ‫وال تقعد ويصحو االعالم من سباته‪ ،‬والكل يتحدث عن‬ ‫املوضوع"‪ .‬لكنها تضيف‪" :‬وحتى في مثل هذه احلاالت‬ ‫فاملوضوع يستغرق يوما او يومني على االكثر ثم ينزل‬ ‫من االعالم"‪.‬‬ ‫س��ن��ة ‪ 2000‬اج���رى د‪.‬اب���راه���ام ك��رم��ل��ي ون��ع��م��ة شمير‬ ‫مقابالت شخصية م��ع اف���راد م��ن ح��رس احل���دود الذين‬ ‫واجهوا مظاهرات تلك الفترة‪ .‬وكانت اجابات غالبيتهم‬ ‫ان القانون يضعف موقفهم ام��ام حتديات الواقع الذي‬ ‫يعيشونه وقت مجابهة املظاهرات‪ ،‬واشتكوا من ضبابية‬ ‫التعليمات وقلة االرش��ادات والدعم واملسندة لهم‪ .‬وهو‬ ‫ما يفسر انتقادات افراد حرس احلدود ألجهزة الرقابة‬ ‫– احملاكم وقسم التحقيقات مع افراد الشرطة ماحش‬ ‫– كما يقول القائمون على البحث‪ .‬فقد قال ‪ 94%‬من‬ ‫أف��راد حرس احل��دود أن أجهزة الرقابة املختلفة تص ّعب‬ ‫م��ن عمل ال��ش��رط��ي وتقيد عمله وواف��ق��ه��م ال���رأي أيضا ً‬ ‫‪ 80%‬من أفراد الشرطة العادية و‪ 65%‬من املواطنني‬ ‫العاديني‪ .‬غالبية اف��راد الشرطة قالوا ان��ه فقط شرطي‬ ‫مثلهم يستطيع احلكم على شرطي اخر متهم باستعمال‬ ‫القوة والعنف املفرط‪ .‬وغالبية من مت استطالعهم في هذا‬ ‫البحث – من شرطة ومواطنني عاديني – قالوا ان القانون‬ ‫لصالح مخالفي القانون – على حد تعبيرهم‪.‬‬ ‫وف���ي ال��س��ي��اق ف��ق��د دل���ت أب��ح��اث فحصت ع�لاق��ة اف���راد‬ ‫الشرطة بأجهزة تطبيق القانون املسؤولة عنهم بأنهم‬ ‫ي���رون أن��ف��س��ه��م ي��ق��ف��ون م��ك��ت��وف��ي االي����دي ف��ي مواجهة‬ ‫االجرام لوحدهم‪ .‬فعندما ترفض احملكمة متديد اعتقال‬ ‫شخص م��ا او عندما ال تقدم النيابة الئحة ات��ه��ام بحق‬ ‫شخص م��ا ف��ي ملفات عاجلتها ال��ش��رط��ة‪ ،‬فانهم ي��رون‬ ‫ب��ذل��ك اس��ت��ه��ت��ارا بعملهم‪ .‬وه��ن��اك معطى آخ���ر ف��ي ه��ذا‬ ‫البحث وهو أن افراد الشرطة يرون ان املسؤولني عنهم‬ ‫في قيادة الشرطة هم عامل معوق أيضا لتنفيذ عملهم‪.‬‬ ‫وأن قرارات قيادات الشرطة تنبع عادة من التطلع للتقدم‬ ‫في درجات الشرطة وليس نابعا من حاجات العمل في‬ ‫الساحة وامليدان‪.‬‬ ‫يذكر ان واحدا من كل عشرة شرطيني تعرض للتحقيق‬ ‫ف��ي ال��ع��ام ‪ 2013‬م��ن قبل وح��دة التحقيق م��ع الشرطة‬ ‫م��اح��ش ك��ش��اه��د او مشتبه ب���ه‪ .‬ال��وح��دة أج���رت ‪1600‬‬ ‫حتقيقا ً في العام ‪ 12% .2013‬من امللفات التي مت فتحها‬ ‫ضد شرطيني انتهت بفتح ملف جنائي‪ .‬و‪ 15%‬انتهت‬ ‫بلجنة طاعة فقط‪ .‬و‪ 34%‬من امللفات اغلقت لعدم كفاية‬ ‫األدل���ة‪ .‬و‪ 20%‬ب���راءة ت��ام��ة‪ 84% .‬م��ن امللفات التي مت‬ ‫تداولها في احملاكم انتهت بإدانة الشرطي‪.‬‬

‫احملامي عمر خمايسي‪:‬‬

‫عربدة بغطاء قانوني‬ ‫وق���ال احمل��ام��ي عمر خمايسي م��ن مؤسسة‬ ‫م����ي����زان حل����ق����وق االن�����س�����ان –‬ ‫ال���ن���اص���رة م��ع��ق��ب��ا ً ع��ل��ى ال��ب��ح��ث‬ ‫امل�����ذك�����ور‪ :‬ج��م��ي��ع��ن��ا ن��س��م��ع أو‬ ‫ن���ش���اه���د أو ن���ق���رأ ف����ي وس���ائ���ل‬ ‫اإلعالم املختلفة عن حاالت عنف‬ ‫من رجال الشرطة ضد أشخاص‬ ‫مشتبه بهم‪ .‬وللعلم فإن القانون‬ ‫اإلسرائيلي مينح رجال الشرطة‬ ‫واألمن صالحية استعمال القوة‬ ‫امل��ع��ق��ول��ة ف���ي ح����االت االع��ت��ق��ال‬ ‫أو احملافظة على النظام ال��ع��ام‪ .‬وي��س��أل هنا‬ ‫السؤال‪ :‬ما هي مقاييس القوة املعقولة؟ ومتى‬ ‫يعتبر األمر جتاوزا في استعمال هذه القوة ؟!‬ ‫استعمال القوة مش ّرع قانونيا ‪،‬وهو موجود‬ ‫ف��ي ع��دة ب��ن��ود م��ن ق��ان��ون أوام���ر اإلج����راءات‬ ‫اجلنائية (اعتقال وتفتيش) ‪ 1969‬من البند‬ ‫‪ ،19‬الذي يقول إن رجال األمن ممن ميلكون‬ ‫صالحية اعتقال مشتبه ب��ه‪ ،‬في ح��ال وجود‬ ‫س��ب��ب ل�لاع��ت��ق��ال‪ ،‬أو م��ح��اول��ة ال���ه���روب‪ ،‬أو‬ ‫االع��ت��راض على االعتقال‪ ،‬يحق لرجل األمن‬ ‫استعمال أي��ة وسيلة معقولة ومطلوبة لكي‬ ‫ينفذ االعتقال !!!‬ ‫كما أنه في قانون أوامر الشرطة ‪ 1971‬متنح‬ ‫الشرطة احلق في استعمال القوة في حاالت‬ ‫وجود شكوك في عدم احملافظة على السالمة‬ ‫والنظام العام للجمهور‪ ،‬كمثال الشغب خالل‬ ‫التجمهر املمنوع في املظاهرات‪ .‬وأيضا قانون‬ ‫اإلج�������راءات اجل��ن��ائ��ي��ة (ص�لاح��ي��ات اع��ت��ق��ال‬ ‫‪ 1996‬البند العاشر) حيث متنح الشرطة‬ ‫صالحية استعمال القوة في ح��ال التخوف‬ ‫من ه��روب املشتبه فيه أو إح��داث أض��رار أو‬ ‫لفرض نظام في مكان معني‪.‬‬ ‫جتدر اإلشارة إلى أنه في جهاز الشرطة هناك‬ ‫قسم يسمى وحدة التحقيقات مع أفراد الشرطة‬ ‫"م‪.‬ا‪.‬ح‪.‬ش‪ ".‬يحقق في الشكاوى املقدمة ضد‬ ‫أف��راد الشرطة‪ ،‬وفي حال اقتنعت أن الشكوى‬

‫جدية وفيها أدلة كافية تقدم الئحة اتهام جنائية‬ ‫ض�����د ال����ش����رط����ي أو ي��خ��ض��ع‬ ‫جل���ل���س���ة اس����ت����م����اع أو ت��غ��ل��ق‬ ‫امل��ل��ف��ات‪ .‬وي��ك��ف��ي أن ن��ق��ول في‬ ‫هذا اجلانب إن الشرطة حتقق‬ ‫م��ع نفسها ‪ ،‬وف���ي ال��ت��ال��ي هي‬ ‫احلكم واخلصم‪ ،‬فال نعجب من‬ ‫أية نتيجة تتوصل إليها‪.‬‬ ‫ه������ذا م�����ا ي�����ح�����دده ال���ق���ان���ون‬ ‫اإلسرائيلي وتطبقه احملاكم‪.‬‬ ‫ومع أن لكل قضية حيثياتها‬ ‫وت��ب��ع��ات��ه��ا‪ ،‬إال أن ال��واق��ع ي��ؤك��د أن ال��ق��ان��ون‬ ‫وق��رارات احملاكم تتلون وتتغير حسب هوية‬ ‫املعتدي واملعتدى عليه‪ .‬ولذلك فال عجب من‬ ‫التقارير ال��ت��ي تشير إل��ى أن أف���راد الشرطة‬ ‫ي��رون أن استعمال العنف ه��و ج��زء طبيعي‬ ‫من وظيفتهم ودورهم‪ .‬فلوال الضوء األخضر‬ ‫من احملاكم اإلسرائيلية‪ ،‬التي تفرض عقوبات‬ ‫مخففة على أفراد شرطة أدينوا في استعمال‬ ‫مفرط للقوة والعنف الشديد وصل في حاالت‬ ‫حد القتل وفي نهاية املطاف يعاقب الشرطي‬ ‫القاتل بالسجن سنة واحدة فقط! ومنهم من‬ ‫يبرأ في ذات احملاكم‪ .‬وه��ذه إش��ارة واضحة‬ ‫حتمل في طياتها رسائل ألفراد الشرطة في‬ ‫ح��ال استعمالهم للعنف املفرط‪ .‬وأكبر دليل‬ ‫على تساهل قسم التحقيقات م��ع الشرطة‬ ‫‪،‬وال���ذي من امل��ف��روض أن يراقب عمل رجال‬ ‫الشرطة ويعاقبهم في ح��ال التجاوزات‪ ،‬أنه‬ ‫أقدم على خطوة نادرة وهي اغالق ملف قتل‬ ‫‪ 13‬شهيدا من فلسطينيي الداخل خالل هبة‬ ‫القدس واألقصى‪ ،‬وفي التالي فإن الرسالة‬ ‫هي‪ :‬ال بأس إن قتلتم العرب أو اعتديتم عليهم‬ ‫طاملا "نحن بظهوركم"‪ .‬وهناك الكثير من‬ ‫احل��االت التي يكون فيها اع��ت��داءات وحشية‬ ‫م��ن قبل أف���راد الشرطة على املدنيني تنتهي‬ ‫بالئحة اتهام ‪،‬ولكن ليس ضد الشرطي إمنا‬ ‫ضد املجني عليه‪.‬‬


‫‪115‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪2‬‬

‫بـ‬

‫‪40‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪2‬‬

‫بـ‬

‫‪40‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪2‬‬

‫بـ‬

‫‪15‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪7‬‬

‫بـ‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪3‬‬

‫بـ‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪6‬‬

‫‪55‬‬

‫زيت صويا‬ ‫‪ 3‬لتر‬

‫زيت‬ ‫شقحة‬ ‫‪ 3‬لتر‬ ‫ورق‬ ‫تواليت‬ ‫تاتش‬ ‫‪ 32‬لفة‬ ‫ملفين‬ ‫جولدن‬ ‫‪ 4‬لتر‬ ‫بندورة‬ ‫ياخين‬

‫شويبس‬ ‫‪ 2‬لتر‬

‫ش‪.‬ج‬

‫‪2‬‬

‫بـ سداسية بيبسي‪/‬ميريندا‪/‬سفن أب‬

‫‪50‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫كتشوب‬ ‫أوسم‬

‫ش‪.‬ج‬

‫‪4‬‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪4‬‬

‫شوكوالطة‬ ‫مشكل‬

‫بـ‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪ 5‬علب‬

‫‪20‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫جروس طحين‬ ‫شطيبل‬

‫جروس طحين أبو طربوش‬

‫‪50‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪10‬‬ ‫بـ‬

‫‪2‬‬

‫بـ‬

‫كبايات‬ ‫بالستيك‬

‫بـ‬

‫ذرة‬

‫‪2‬‬

‫بـ‬

‫‪15‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪8‬‬

‫ش‪.‬ج‬

‫ورق مطبخ‬ ‫تاتش‬ ‫‪ 6‬لفات‬

‫شامبو‬ ‫بينوك‬

‫‪20‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪35‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪3‬‬

‫بـ‬

‫‪100‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪ 4‬بـ عصير‬ ‫مشكل‬ ‫سبرينغ ‪/‬‬ ‫ش‪.‬ج جامب‬ ‫بـ‬

‫‪2‬‬

‫مطري‬ ‫غسيل بدين‬ ‫‪ 3‬لتر‬

‫شاي‬ ‫ليبتون‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪10‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪5‬‬

‫كورنفلكس‬ ‫‪ 500‬غرام‬

‫بـ‬

‫‪20‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫‪45‬‬ ‫ش‪.‬ج‬

‫جروس‬ ‫سكر‬ ‫سوجات‬

‫عصير‬ ‫سبرينغ‬ ‫باكيت‬ ‫مسحوق‬ ‫غسيل‬ ‫סנו מקסימה‬

‫‪ 7‬كيلو‬

‫كفر كنا ‪ -‬بجانب مسجد عمر بن الخطاب‪ ،‬طريق المدرسة االبتدائية «ج» ‪04-6517957 :‬‬


‫‪14‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫ارتفاع ثالث في أسعار الكهرباء بنسبة ‪ 5%-2‬جلنة مسجد االعتصام في قرية الرينة‬ ‫بعد توقف تصدير الغاز املصري الى البالد تقوم بأعمال توسعة امام مدخل املسجد‬ ‫من املتوقع أن تشهد أسعار‬ ‫ال��ك��ه��رب��اء ارت���ف���اع���ا بنسبة‬ ‫‪ ،5%-2‬وذلك للمرة الثالثة‬ ‫ب��ع��د ارت��ف��اع بنسبة ‪8.9%‬‬ ‫ف��ي نيسان ‪ 2012‬و‪5.5%‬‬ ‫ف��ي أي���ار ع���ام ‪ ،2013‬عقب‬ ‫أزمة الغاز املتأثرة من توقف‬ ‫تصدير ال��غ��از امل��ص��ري الى‬ ‫ال���ب�ل�اد‪ ،‬ع��ل��م��ا ان���ه ي��ت��م رف��ع‬ ‫سعر ال��غ��از ف��ي ال��ب�لاد على‬ ‫م���راح���ل وب��ش��ك��ل ت��دري��ج��ي‬ ‫منعا الرتفاع حاد يصل الى‬ ‫‪ 40%-35‬مرة واحدة‪.‬‬ ‫وك����ش����ف ت����ام����ر أب������و ب��ك��ر‪،‬‬ ‫رئيس جلنة الطاقة باحتاد‬ ‫ال��ص��ن��اع��ات ف���ي م��ص��ر‪ ،‬عن‬ ‫تراجع إنتاج الغاز في مصر‬ ‫من ‪ 6.3‬مليار قدم مكعب من‬ ‫ال��غ��از يوميًا ع��ام ‪ 2010‬إلى‬ ‫‪ 5.1‬مليار قدم مكعب يوميا ً‬ ‫ح���ال���ي���ا‪ ،‬ب��س��ب��ب ع����دم س���داد‬ ‫مديونيات احلكومة للشريك‬ ‫األجنبي‪ ،‬وع��دم قدرتها على‬ ‫ضخ استثمارات جديدة في‬ ‫تنمية احلقول‪ .‬وأش��ار «أبو‬ ‫ب���ك���ر»‪ ،‬ل���ع���رض ورق�����ة عمل‬ ‫ح����ول أزم�����ة ال��ط��اق��ة وط���رق‬ ‫ح��ل��ه��ا‪ ،‬أن����ه ال مي��ك��ن حتقيق‬

‫اكتفاء ذاتي من الطاقة خالل‬ ‫‪ 3‬سنوات‪ ،‬وأنه ال بديل عن‬ ‫االس���ت���ي���راد‪ ،‬م����ؤك���� ًدا أه��م��ي��ة‬ ‫اتخاذ خطوات سريعة تلبي‬ ‫احتياجات البالد املستقبلية‪،‬‬ ‫م��ش��ي�� ًرا إل��ى إن��ت��اج مصر من‬ ‫ال��ب��ت��رول وال��غ��از وص���ل إل��ى‬ ‫‪ 78‬مليون ط��ن تبلغ حصة‬ ‫مصر فقط ‪ 48‬مليونًا فقط‪،‬‬ ‫فيما وص���ل االس��ت��ه�لاك ‪73‬‬ ‫مليون طن‪.‬‬ ‫وأض���اف أن اخلليط احلالي‬ ‫يعتمد ع��ل��ى ‪ 75%‬م��ن��ه على‬ ‫ال���غ���از و‪ 16%‬م���ن امل����ازوت‬

‫وح��ص��ة ال��ط��اق��ة امل��ت��ج��ددة ال‬ ‫ت��ت��ع��دى ‪ ،1%‬الف��تً��ا إل���ى أن��ه‬ ‫إذا مت اس��ت��م��رار العمل بهذا‬ ‫امل��زي��ج‪ ،‬ف��إن العجز سيصل‬ ‫بحلول عام ‪ 2030‬إلى ‪117‬‬ ‫مليار قدم مكعب‪ .‬ولفت إلى‬ ‫أن تكلفة استيراد الغاز املسال‬ ‫وصلت حاليًا إلى ‪ 17‬دوال ًرا‬ ‫مع استمرار األزمة الروسية‬ ‫األوك��ران��ي��ة‪ ،‬م��ش��ي�� ًرا إل���ى أن‬ ‫استيراد الغاز املسال يحتاج‬ ‫إل��ى تسهيالت واستثمارات‬ ‫ض��خ��م��ة ل��ت��خ��زي��ن��ه وحت��وي��ل��ه‬ ‫مرة أخرى حلالته الغازية‪.‬‬

‫قامت جلنة مسجد االعتصام في قرية‬ ‫ال��ري��ن��ة ب��ال��ع��م��ل ع��ل��ى ت��وس��ع��ة م��دخ��ل‬ ‫املسجد ف��ي ال��ش��ارع احمل���اذي للمسجد‬ ‫م���ن ال��ش��م��ال ال��غ��رب��ي وحت���دي���دا م��ك��ان‬ ‫ساحة الروضة االسالمية سابقا بهدف‬ ‫ت��وس��ع��ة ال���ش���ارع ل��ل��م��ارة وال��س��ي��ارات‬ ‫وذلك لتخفيف ح ّدة االختناقات املرورية‬ ‫وضيق ال��ش��ارع وخطورته على امل��ارة‬ ‫‪ ,‬االم��ر ال��ذي ادى ال��ى االق��دام على هذا‬ ‫املشروع وهذه التوسعة‪.‬‬ ‫وح��ي��ث ق��ام��ت جلنة مسجد االعتصام‬ ‫ف���ي ق���ري���ة ال���ري���ن���ة ب��ت��ح��ري االم�����ر من‬ ‫الناحية الشرعية بالنسبة الرض الوقف‬ ‫وت��وج��ه��ت للمجلس االس�لام��ي االعلى‬ ‫ل�لاف��ت��اء وب��ع��د ان ّ‬ ‫اطلعت جلنة االف��ت��اء‬ ‫على اوضاع الشارع ومعاينته بنفسها‬ ‫اص����درت اللجنة ف��ت��وى ب��ج��واز اع��ط��اء‬ ‫مساحة من وقف املسجد الى امللك العام‬ ‫في القرية للناس في هذه احلالة بشرط‬ ‫ان ي��س��ت��اج��ر ه���ذه ال��ق��ط��ع��ة م��ن االرض‬ ‫ال��ت��ي مت اع���ط���اؤه���ا ل��ت��وس��ع��ة ال��ش��ارع‬ ‫شخص يتعاقد مع جلنة املسجد ويكون‬ ‫مستاجرا يدفع ثمن اجارة هذه االرض ‪.‬‬ ‫وق�����د ت���ق���دم اه�����ل اخل���ي���ر ف����ي ال��ري��ن��ة‬ ‫بالتشاور مع جلنة املسجد واب��رام عقد‬ ‫إي��ج��ار لهذه املساحة بغرض التوسعة‬ ‫ملدة عشر سنوات متجددة ‪ ,‬تتجدد كل‬ ‫عشرة اع��وام مرة على نفقة اهل اخلير‬ ‫من القرية‪.‬‬

‫قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‪:‬‬

‫«ما ِم ْن َي ْو ٍم ُي ْصبِ ُح ال ِْع َب ُاد‬ ‫َ‬ ‫ِف ِ‬ ‫ان َي ْن ِز ِ‬ ‫ال َم َل َك ِ‬ ‫الن ف ََي ُق ُ‬ ‫يه إِ َّ‬ ‫ول‬ ‫َأ َح ُد ُه َما ‪:‬ال َل ُّه َّم َأ ْع ِط ُم ْن ِف ًقا‬ ‫َخ َلفًا َو َي ُق ُ‬ ‫اآلخ ُر‪ :‬ال َل ُّه َّم‬ ‫ول َ‬ ‫َأ ْع ِط مُ ْم ِس ًكا َت َلفًا»‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫الوحدة ‪8200‬‬ ‫"فقاسة" التكنولوجيا في إسرائيل‬

‫اسرائيل تدرس اللغة العربية لليهود‬ ‫إلعداد جيل جديد للمخابرات‬ ‫ان��ت��ق��دت ص��ح��ي��ف��ة "ه����آرت����س" ف���ي افتتاحيتها‬ ‫الرئيسية‪ ،‬تراجع تدريس اللغة العربية وطريقة‬ ‫تدريسها في امل��دارس العبرية‪ ،‬وقالت ان تدريس‬ ‫ال��ل��غ��ة ال��ع��رب��ي��ة ف��ي امل����دارس االس��رائ��ي��ل��ي��ة يرتبط‬ ‫غالبا مبغزى سلبي وهو فهم "لغة العدو"‪ ،‬ويتم‬ ‫تدريسها على الغالب بهدف تأهيل اجليل القادم‬ ‫من رجاالت االستخبارات‪.‬‬ ‫وأضافت الصحيفة انه ليس من املبالغ فيه التكهن‬ ‫ب��أن ت��دري��س اللغة العربية ب��ه��ذا الشكل ال يثير‬ ‫التوجه االيجابي نحو اللغة العربية والناطقني بها‪،‬‬ ‫بل يساهم في االنفصال والتشكك‪ ،‬القائم أصال‬ ‫بني اليهود والعرب‪ .‬وأكدت ان "تعلم اللغة العربية‬ ‫ال يقل أهمية عن تعلم اللغة االجنليزية في‬ ‫مدارس إسرائيل‪ ,‬ففي نهاية األمر تعتبر‬ ‫اسرائيل ج��زء من الشرق األوس��ط ومن‬ ‫امل��ن��اس��ب ان يستثمر م��واط��ن��وه��ا بشكل‬ ‫اك��ب��ر ف���ي ت��ع��ل��م ل��غ��ة ج��ي��ران��ه��م األق���رب‬ ‫إليهم"‪.‬‬ ‫واعتبرت الصحيفة ان��ه م��ن املستهجن‬ ‫اخ���ت���ف���اء ال��ل��غ��ة ال��ع��رب��ي��ة م���ن امل�����دارس‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي��ة‪ ،‬ت��ق��ري��ب��ا‪ ،‬ف��ي دول���ة تصل‬ ‫نسبة ال��ع��رب فيها ال��ى ‪ ،20%‬والكثير‬ ‫من مواطنيها اليهود هاجروا من الدول‬ ‫العربية‪ .‬وتقول ان تعليم اللغة العربية‬ ‫خ��ض��ع م��ن��ذ ع����ام ‪ 1948‬ل��ت��وج��ي��ه��ات‬ ‫م��خ��ت��ل��ف��ة‪ ،‬ول����م ي��ت��م ت��دري��س��ه��ا بشكل‬ ‫متتابع‪ .‬وفيما يتم في مدارس الشمال‬ ‫ح��ال��ي��ا‪ ،‬اع��ت��ب��ار ت��دري��س اللغة العربية‬ ‫كأحد املواضيع اإللزامية‪ ,‬إال ان االمر‬

‫سلطت صحيفة هآرتس العبرية الضوء على عملية‬ ‫التبادل واملزاوجة بني شركات التقنية اإلسرائيلية‬ ‫ووحدة التجسس األهم في إسرائيل الوحدة ‪.8200‬‬ ‫حيث ترفد الوحدة الشركات اإلسرائيلية بأهم خبراء‬ ‫التقنية والسايبر فيما تقدم الشركات للوحدة أحدث‬ ‫األجهزة والتقنيات التكنولوجية‪.‬‬ ‫وأن���ش���أت ش��ع��ب��ة االس��ت��خ��ب��ارات ب��ج��ي��ش االح��ت�لال‬ ‫"أم����ان" ال��وح��دة ‪ 8200‬ق��ب��ل ث�لاث��ة ع��ق��ود لتكون‬ ‫ذراع إسرائيل في التجسس والتنصت اإللكتروني‬ ‫وت��س��اه��م م��ع م��ع��ل��وم��ات ال��ع��م�لاء ف��ي ت��ق��دمي رؤي��ة‬ ‫اس��ت��خ��ب��اري��ة م��ت��ك��ام��ل��ة‪ .‬وت��ع��ت��م��د ال���وح���دة ف���ي ذل��ك‬ ‫على‪ :‬الرصد‪ ،‬والتصنت‪ ،‬والتصوير‪ ،‬والتشويش‪،‬‬ ‫مستخدمة ط��ائ��رات االس��ت��ط�لاع واملناطيد وقاعدة‬ ‫جتسس كبيرة في النقب والشمال وغيرها‪.‬‬ ‫وتعد هذه الوحدة من أخطر الوحدات على الشعب‬ ‫الفلسطيني ومقاومته‪ ،‬كما ك��ان لها دور ب��ارز في‬ ‫محاربة املشروع النووي اإليراني‪.‬‬ ‫لكن أكثر ما يلفت االنتباه جتاه هذه الوحدة السرية‬ ‫هو طبيعة أف��راده��ا ومساهمتهم في بناء االقتصاد‬ ‫اإلسرائيلي بعد تخرجهم منها بشكل خاص‪.‬‬ ‫وف��ي ه��ذا الشأن نشر امللحق االقتصادي لصحيفة‬ ‫ه���آرت���س "ذي م���ارك���ر" م���ؤخ���را ً ت��ق��ري��را ً مفصالً‬ ‫حول طبيعة مساهمة خريجي هذه الوحدة في بناء‬ ‫مستقبل إسرائيل التكنولوجي فقد حتول خريجوها‬ ‫إلى أرباب الهايتك في إسرائيل منذ زمن وقلما جتد‬ ‫اقتصاديا ناجحا ً في إسرائيل لم يتخرج منها‪.‬‬ ‫وت��ب�ين أي���ض���ا ً أن م��س��اه��م��ة خ��ري��ج��ي ه���ذه ال��وح��دة‬ ‫ل��م تقتصر على االق��ت��ص��اد ب��ل تعدتها إل��ى الثقافة‬ ‫والعلوم األكادميية واإلعالم وصناعة رجال األعمال‬ ‫باإلضافة لرجاالت السياسة في إسرائيل‪.‬‬

‫ال يشمل ج��ه��از التعليم ال��دي��ن��ي ال��رس��م��ي‪ ،‬بينما‬ ‫ي��ج��ري ف��ي م��ن��اط��ق اخ���رى اع��ت��ب��ار ت��دري��س اللغة‬ ‫العربية الزاميا في امل��دارس االعدادية فقط‪ ،‬لكنه‬ ‫ميكن في كثير من امل���دارس االختيار بينها وبني‬ ‫الفرنسية‪.‬‬ ‫ومؤخرا الغى وزير املعارف ال��زام تعليم العربية‬ ‫لصفوف العاشر‪ .‬وتدعو الصحيفة احلكومة الى‬ ‫اعتبار اللغة العربية لغة رسمية ليس على الورق‬ ‫فقط‪ ،‬ودعم تصريحاتها بخطوات عملية‪ .‬وتطالب‬ ‫وزارة املعارف بتحديد منهاج تدريسي موحد لكل‬ ‫املدارس‪ ،‬ومعايير موحدة للتعليم اإللزامي‪ ,‬تشمل‬ ‫امل��دارس الدينية الرسمية‪ ،‬ودم��ج املعلمني العرب‬ ‫في املدارس العبرية لتدريس اللغة العربية وآدابها‪.‬‬

‫{ َل ْن َت َنا ُلوا ا ْلبِ َّر َح َّتى‬ ‫ُت ْن ِف ُقوا مِ َّما حُ ِ‬ ‫ون َو َما‬ ‫ت ُّب َ‬ ‫ُت ْن ِف ُقوا ِم ْن َش ْي ٍء َفإِ َّن‬ ‫ال َّل َه بِ ِه َع ِ‬ ‫يم}‪.‬‬ ‫ل‬ ‫ٌ‬

‫في معرض الكتاب‬ ‫ومهرجان التسوق‬

‫‪ 2014-4-24‬حتى ‪2014-5-3‬‬

‫كفر كنا‬

‫ال عمران ‪92 :‬‬

‫موسوعة تعلم‬ ‫الكلمات‬ ‫‪ 8‬مجلدات‬

‫‪34‬‬

‫‪90‬‬

‫ش‬

‫‪15‬‬

‫إعداد العناصر‬ ‫وق��ال��ت ه��آرت��س إن��ه يتم ب��داي��ة اختيار أع��ض��اء هذه‬ ‫ال��وح��دة م��ن الطلبة املتفوقني ف��ي امل���دارس الثانوية‬ ‫اإلسرائيلية حيث يتم تدريبهم بشكل خ��اص عبر‬ ‫الوسائل التكنولوجية احلديثة وبعد مسيرة عمل‬ ‫مطولة تقوم شركات الهايتك في إسرائيل باستقطاب‬ ‫الكثيرين من رج��االت هذه الوحدة بعد أن اكتسبوا‬ ‫خبرة عملية ال يستهان بها‪.‬‬ ‫وم���ن ب�ين خ��ري��ج��ي ه���ذه ال��وح��دة كبير ال��ع��ل��م��اء في‬ ‫وزارة االقتصاد اإلسرائيلية "آب��ي حسون" الذي‬ ‫عبر عن مدى مساهمة هذه الوحدة في تطوير أدائه‬ ‫قائال "يعود الفضل ملا أنا فيه اليوم من هذا املستوى‬ ‫العلمي املرموق إلى اخلمس سنوات التي خدمتها في‬ ‫ال��وح��دة حيث صقلت شخصيتي املهنية من جميع‬ ‫اجلوانب"‪.‬‬ ‫وأش�����ار ال��ت��ق��ري��ر إل����ى م����دى جت����ذر االس��ت��خ��ب��ارات‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي��ة ف��ي ش��ت��ى م��راف��ق احل��ي��اة ال��ع��ام��ة في‬ ‫إسرائيل وبخاصة االقتصادية منها حيث تستثمر‬ ‫ه��ذه ال��وح��دة أرق���ى ال��ط��اق��ات العلمية ف��ي إسرائيل‬ ‫وت��ؤه��ل��ه��ا وت��ض��خ��ه��ا ف��ي��م��ا ب��ع��د للمجتمع دون أن‬

‫موسوعة‬ ‫معارفي األولى‬ ‫‪ 10‬أجزاء‬

‫‪2490‬‬

‫ش‬

‫تكتيكا‬ ‫لعبة الذكاء‬ ‫األكثر شعبية‬

‫‪6490‬‬

‫ش‬

‫ينقطع ذلك التواصل بني تلك الطاقات و"الفقاسة"‬ ‫األصلية‪.‬‬ ‫القناة ‪10‬‬ ‫بدوره‪ ،‬حتدث اإلعالمي اإلسرائيلي املعروف ورجل‬ ‫األع��م��ال ج��ل��ع��اد ع��دي��ن ع��ن م���دى ت��أث��ي��ر خ��دم��ت��ه في‬ ‫الوحدة على مستقبله املهني قائالً‪ :‬إن اخلدمة في‬ ‫ه��ذه ال��وح��دة تفتح األب���واب "فلم يكن يخطر ببالي‬ ‫أنني سأصبح مديرا ً عاما ً لشركة إخبارية وإعالمية‬ ‫كالقناة العاشرة"‪.‬‬ ‫وأضاف أن العمل في الوحدة أهله وبصورة ممتازة‬ ‫ل�لان��خ��راط ف��ي إدارة تلك الشركة اإلع�لام��ي��ة وق��ال‬ ‫"هنالك تشابه كبير في ما كنا نقوم به في إطار عملنا‬ ‫في الوحدة وعملنا اليوم فقد كنا جنمع املعلومات‬ ‫السرية والعلنية وه��ذا م��ا نقوم ب��ه أي��ض��ا ً ف��ي إط��ار‬ ‫عملنا اإلعالمي"‪.‬‬ ‫ون���وه ع��دي��ن إل���ى ق��ي��ام ش��رك��ت��ه أي��ض��ا ً بالتحقيقات‬ ‫السرية وتشغيل العامل البشري والتكنولوجي من‬ ‫أجل احلصول عليها "من يبدأ مسيرة حياته بالعمل‬ ‫في سلك االستخبارات ينكشف أمامه الكثير جدا ً من‬ ‫املعلومات حيث يقوم باتخاذ القرارات املهنية املتعلقة‬ ‫بحياة الناس"‪.‬‬ ‫تبادلية‬ ‫ويتبني م��ن خ�لال التقرير م��دى ارت��ب��اط العمل في‬ ‫تلك الوحدة بصناعة التكنولوجيا الفائقة "الهايتك"‬ ‫في إسرائيل فقد بدا واضحا أن هذا الترابط آخذ في‬ ‫التطور واالزدياد‪.‬‬ ‫وجت��ري ش��رك��ات الهايتك ل��ق��اءات دوري���ة م��ع أف��راد‬ ‫ال��وح��دة الستقطاب املتفوقني منهم ودم��ج��ه��م في‬ ‫العمل التكنولوجي في حني يتم النظر إلى من خدموا‬ ‫في هذه الوحدة كـ"كنوز علمية واستخبارية عظيمة"‬ ‫يتم فتح فرص العمل أمامهم أكثر من نظرائهم في‬ ‫باقي املؤسسات اإلسرائيلية‪.‬‬ ‫وبدا واضحا ً من التقرير أن أكثر اإلسرائيليني حظا ً‬ ‫ف��ي االل��ت��ح��اق ب��ه��ذه ال��وح��دة ه��م م��ن س��ك��ان وس��ط‬ ‫إس��رائ��ي��ل‪ ،‬إال أن هنالك م��س��اع ل��دم��ج أك��ب��ر لسكان‬ ‫ال��ض��واح��ي ف��ي ص��ف��وف ه���ذه ال��وح��دة الثمينة في‬ ‫اجليش اإلسرائيلي‪.‬‬

‫موسوعة‬ ‫كشكش‬ ‫‪ 6‬مجلدات‬

‫‪4490‬‬

‫ش‬

‫بساط احلروف‬ ‫لعبة ينصح بها‬ ‫في كل بيت‬

‫‪4490‬‬

‫ش‬


‫أحدث وأبرز إصدارات دور النشر العربية والعاملية جتدونها في‬ ‫أضخم معرض للكتاب في البالد ‪ -‬كفر كنا‬ ‫تخفيض ‪ 15٪‬على كل شروة فوق الــ ‪ 200‬ش‪.‬ج‬ ‫كفر كنا ‪ -‬المركز الثقافي اإلسالمي‪052-6800923 / 052-6800921:‬‬ ‫تابعوا صفحة املعرض واملهرجان على الفيسبوك‬

‫‪facebook.com/alshaf3ekana‬‬

‫ضمن حملة "كتاب لكل بيت ‪ ...‬قصة لكل طفل"‪:‬‬

‫‪10‬‬

‫شيكل‬

‫للقصة بدل ‪32‬‬

‫شيكل‬

‫‪ -‬غالف مقوى‬


‫حاسوب محمول‬ ‫‪packard bell‬‬

‫شاشة ‪LED‬‬ ‫‪"32‬‬

‫‪999‬‬

‫ش‬ ‫خالط‬ ‫كهربائي‬

‫ش‬

‫‪299‬‬

‫‪59‬‬

‫‪59‬‬

‫مكوى‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫شريحة‬ ‫‪usb‬‬ ‫‪ +‬מגן‬

‫لوحة مفاتيح جودة عالية‬

‫‪2490‬‬

‫ش‬

‫طقم فناجني قهوة‬ ‫‪12+12‬‬

‫‪2990‬‬

‫ش‬

‫‪990‬‬

‫‪1990‬‬

‫ش‬

‫طناجر نورسيتا ‪...‬‬

‫يا بالش‬

‫ابريق‬ ‫ماء‬ ‫ش‬

‫موسوعة معارفي األولى موسوعة‬ ‫‪90‬‬ ‫‪ 10‬أجزاء‬ ‫‪24‬ش كشكش‬ ‫‪ 6‬مجلدات‬

‫‪4490‬‬ ‫السيارة املجنونة حجم‬ ‫كبير ‪ -‬حتكم عن بعد بركة سباحة‬ ‫‪90‬‬ ‫ماركات‬ ‫ش‬ ‫قطر ‪ 1٫5‬م‬

‫‪44‬‬

‫‪6490‬‬

‫ش‬

‫ش‬

‫‪59‬‬

‫ش‬

‫‪1590‬‬

‫ش‬

‫‪3490‬‬

‫ش‬

‫رقم ‪20‬‬ ‫رقم ‪25‬‬ ‫رقم ‪30‬‬ ‫رقم ‪35‬‬ ‫رقم ‪40‬‬ ‫رقم ‪45‬‬

‫‪2990‬ش‬ ‫‪34‬ش‬

‫‪90‬‬

‫‪39‬ش‬

‫‪90‬‬

‫ش‬

‫ش‬

‫فرشة حركات للمواليد‬ ‫‪90‬‬ ‫ش‬

‫‪74‬‬

‫ش‬

‫موسوعة تعلم الكلمات‬ ‫‪ 8‬مجلدات ‪90‬‬ ‫‪34‬ش‬

‫ش‬

‫كرسي‬ ‫حاسوب‬

‫‪14490‬‬

‫ش‬

‫طقم سفرة ‪ 19‬قطعة‬

‫‪5990‬‬

‫ش‬

‫كل ‪ 3‬أفالم‬ ‫‪DVD‬لألطفال ‪15‬ش‬

‫‪4490‬ش‬ ‫‪4990‬ش‬ ‫‪5490‬ش‬

‫خزانة لغرف‬ ‫األطفال‬ ‫حجم كبير‬

‫‪9990‬‬

‫ش‬

‫ابريق‬ ‫كهربائي‬

‫طقم جاط ‪ 6 +‬صحون طقم سفرة ‪ 18‬قطعة‬

‫سكرية‬

‫‪990‬‬

‫‪59‬‬

‫رزمة أوراق‬ ‫تصوير‬

‫‪2490‬‬

‫ش‬

‫توستر‬

‫خالط‬ ‫كهربائي‬

‫‪69‬‬

‫مجفف‬ ‫شعر‬

‫‪59‬‬

‫تابلت‬ ‫‪"7‬‬

‫‪299‬‬

‫عصارة‬ ‫كهربائية‬

‫‪59‬‬

‫طابعة‬ ‫مدمجة‬ ‫‪brother‬‬

‫‪90‬‬ ‫‪1799‬ش كفالة سنة‬

‫كرسي أطفال‬

‫‪1490‬‬

‫ش‬

‫بساط احلروف‬

‫‪4490‬‬

‫ش‬

‫لعبة ينصح بها في كل بيت‬

‫‪2490‬‬

‫ش‬

‫بيمبا‬ ‫جودة‬ ‫عالية مع‬ ‫موسيقى‬

‫‪9990‬‬

‫كرة قدم ‪ -‬ماركات ‪-‬‬

‫سكوتر‬ ‫ماركات‬ ‫ش‬

‫‪7490‬‬

‫ش‬

‫ش‬


‫‪18‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫ل� � �ق � ��اء ب� �ي ��ن ادارة ب � �ل� ��دي� ��ة ال � �ن� ��اص� ��رة‬ ‫واص� �ح� ��اب امل �ط ��اع ��م ف ��ي م �ن �ط �ق��ة ال �ع�ين‬

‫جلنة احلريات " تدعو‬ ‫للمشاركة في " مهرجان‬ ‫احلرية " في ذكرى يوم‬ ‫األسير الفلسطيني‬ ‫تعمل جلنة احلريات واألسرى والشهداء واجلرحى‬ ‫املنبثقة عن جلنة املتابعة العليا للجماهير العربية‬ ‫بالتعاون م��ع مؤسسة يوسف الصديق لرعاية‬ ‫السجني على التحضير للمهرجان احلاشد الذي‬

‫ين ُي ْن ِف ُقونَ َأ ْم َوا َل ُه ْم‬ ‫{م َث ُل ا َل ِّذ َ‬ ‫َ‬ ‫ِفي َسبِ ِ‬ ‫يل ال َل ِّه كَ َم َث ِل َح َّب ٍة َأ ْن َب َت ْت‬ ‫َس ْب َع َس َنابِلَ ِفي كُ ّ ِل ُس ْن ُب َل ٍة ِم َئةُ‬ ‫َحب ٍة َوال َل ُّه ُي َض ِ‬ ‫اع ُف مِلَ ْن َي َش ُاء‬ ‫َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫يم}‬ ‫َوال َل ُّه َواس ٌع َعل ٌ‬

‫(البقرة‪.)261:‬‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫س���ي���ق���ام‬ ‫في قاعة‬ ‫ال������ن������ور‬ ‫في مدينة باقة مبناسبة ي��وم األسير الفلسطيني‬ ‫وذلك حتت عوان "مهرجان احلرية "‪.‬‬ ‫وسيضم امل��ه��رج��ان ‪ ،‬ال���ذي م��ن امل��ق��رر أن ينطلق‬ ‫ال��ي��وم اجلمعة امل��واف��ق ‪ 2014-4-18‬ف��ي متام‬ ‫الساعة السابعة مساء ‪ ،‬معرض لألشغال اليدوية‬ ‫ل�لأس��ي��رات الفلسطينيات امل��ع��ت��ق�لات ف��ي سجن‬ ‫ه��ش��ارون وال���ذي سيعرض للمرة االول���ى ‪،‬حيث‬ ‫سيتم افتتاح املعرض الساعة السادسة مساء‪.‬‬ ‫ب���دوره أك��د االس��ت��اذ ف���راس العمري عضو جلنة‬ ‫احل��ري��ات ومدير مؤسسة يوسف الصديق على‬ ‫ضرورة املشاركة في هذا املهرجان خاصة وسط‬ ‫تصاعد احلمالت التي تشنها سلطات املؤسسة‬ ‫االسرائيلية على االس��رى داخ��ل السجون وسط‬ ‫ص��م��ت ع��رب��ي ودول����ي داع��ي��ا اجل��م��اه��ي��ر العربية‬ ‫ل��ل��م��ش��ارك��ة ال��ف��اع��ل��ة ف��ي ه���ذا امل��ه��رج��ان احل��اش��د‬ ‫لتقدمي جزء ولو بسيط من الثمن الذي دفعه هؤالء‬ ‫األسرى من أعمارهم داخل السجون ‪.‬‬

‫مدرسة األمل الثانوية ‪ -‬املشهد‬

‫عممت بلدية الناصرة بيانا جاء‬ ‫ف��ي��ه‪" :‬ع��ق��د ف��ي دار البلدية لقاء‬ ‫جدي ومهم بني اصحاب املطاعم‬ ‫والكافيتريات ف��ي منطقة العني‬ ‫ض���م ح���وال���ي ع��ش��ري��ن شخصا‬ ‫من اصحاب املطاعم ومعاونيهم‪،‬‬ ‫اض���اف���ة الدارة ال��ب��ل��دي��ة املمثلة‬ ‫ب��رئ��ي��س��ه��ا ع���ل���ي س��ل��ام ون���ائ���ب‬ ‫رئيس البلدية عوني بنا ونائب‬ ‫ال��رئ��ي��س ي��وس��ف ع��ي��اد‪ .‬متحور‬ ‫ال��ل��ق��اء ال���ذي اداره ن��ائ��ب رئيس‬ ‫البلدية عوني بنا ح��ول القضايا‬ ‫ال��ت��ي تهم اص��ح��اب امل��ص��ال��ح في‬ ‫امل��ن��ط��ق��ة وف����ي اس��اس��ه��ا ت��دع��ي��م‬ ‫وتقوية األمن واألمان في املنطقه‬ ‫والعمل على خلق اج��واء إضافية تعزز األم��ان اكثر في‬ ‫املنطقة هناك وتنمية وتعزير شعور املواطنني ورواد‬ ‫املطاعم باألمان"‪.‬‬ ‫وتابع البيان‪" :‬إفتتح االجتماع نائب رئيس البلدية عوني‬ ‫بنا الذي اكد رغبة البلدية في تعزيز العالقه بني اصحاب‬ ‫هذه املطاعم وبني البلدية وزيادة التعاون ملا فيه مصلحة‬ ‫املدينة واهلها وأك��د ان جن��اح عمل املطاعم هو مصلحة‬ ‫للبلدية وادارتها التي حترص على خلق امكانيات وسبل‬ ‫اضافيه لتعزيز التعاون" ‪.‬‬ ‫وج����اء ف���ي ال���ب���ي���ان‪" :‬وع�����رض اص���ح���اب ت��ل��ك احمل�ل�ات‬ ‫مطالبهم من البلدية بعد ان اكدوا ان التعاون بينهم وبني‬ ‫البلدية هو اساس النجاح في عملهم‪ ،‬ومتحورت مطالب‬

‫احلضور ح��ول احلاجة للضغط‬ ‫على الشرطة ف��ي ال��ن��اص��رة بأن‬ ‫ت��أخ��ذ م��وض��وع األم���ن واألم���ان‬ ‫في منطقة العني على رأس سلم‬ ‫اولوياتها وطالبوا البلدية الضغط‬ ‫على الشرطة الن تأخذ دورها من‬ ‫خالل التواجد في املنطقه بشكل‬ ‫م��ك��ث��ف م��ن��ظ��م ودائ�������م‪ ،‬ل��ت��ع��زي��ز‬ ‫الشعور عند املواطن باألمان‪ .‬كما‬ ‫وطالب التجار بان تقوم البلدية‬ ‫خ��ل�ال اش���ه���ر ال��ص��ي��ف ب��إغ�لاق‬ ‫الطريق ام��ام املطاعم للسيارات‬ ‫ف��ي س��اع��ات الليل اي��ام اخلميس‬ ‫واجلمعة‪ ،‬وحتويل مسارها الى‬ ‫جهة اخ��رى بديلة‪ ،‬وكانت هناك‬ ‫عدة طلبات صغيرة قاموا بعرضها على رئيس البلدية"‪.‬‬ ‫وختم البيان‪" :‬من ناحيته‪ ،‬عبر رئيس البلدية عن سعادته‬ ‫بهذا اللقاء وأكد أن البلدية منفتحة لسماع طلباتكم ملا فيه‬ ‫من مصلحة للبلد والتي تصب في مصلحة البلدية‪ ،‬واكد‬ ‫أن مصلحتكم تصب مباشرة في مصلحة البلد والبلدية‬ ‫ولنا مصلحة كبرى في تطور اعمالكم وجناحها وجناح‬ ‫املنطقة‪ .‬ووعد رئيس البلدية بالتجاوب مع طلبات التجار‬ ‫اصحاب املطاعم وأكد وجود خطة لتطوير املنطقه مبا في‬ ‫ذل��ك تنظيم قضية ال��ط��اوالت خ��ارج املطاعم ووع��د بعقد‬ ‫لقاء آخ��ر قريب يشارك فيه ايضا مندوب مسؤول عن‬ ‫الشرطة لبحث قضية األمن واألمان في املنطقة" الى هنا‬ ‫نص البيان‪.‬‬

‫تهنئة عطرة‬ ‫حت�������وم ال�����ف�����راش�����ات وت����ت����ن����اغ����م ال���ك���ل���م���ات‬ ‫ل��ت��ن��س��ج أج���م���ل آي������ات ال���ت���ب���ري���ك���ات ال��غ��ال��ي‬

‫أيمن مصطفى‬ ‫مرعي‬

‫تهنئة‬ ‫عطرة‬

‫مبناسبة حصوله على لقب املاجستير‬ ‫في " الفقه والتشريع " من جامعة النجاح‬

‫مدير املدرسة وأعضاء الهيئة‬ ‫التدريسية والعاملون فيها يتقدمون‬ ‫بأحر التهاني وأعطر التبريكات‬

‫نسأل الله تعالى أن يكون هذا العمل خالص ًا له وفي سبيل مرضاته‬ ‫من الوالدين والزوجة واألوالد‬

‫لطالب وطالبات املدرسة ولذويهم األعزاء‬

‫تهنئة عطرة‬

‫على نتائج البجروت املشرفة التي حصلوا عليها‬ ‫في موعد شتاء ‪2014‬‬

‫الشيخ عاطف عبود‬

‫مع متنياتنا لهم مبواصلة حتقيق املزيد من االجنازات‬ ‫والنجاحات وقدما الى األمام وألف مبروك‬

‫عنهم مدير املدرسة‬ ‫األستاذ مراد حمودة‬

‫نتق ّدم بأسمى وأرقّ التهاني والتبريكات إلى‬ ‫إمام وخطيب مسجد النبي لوط عليه السالم‬

‫مبناسبة تعيينه مأذونا شرعيا في قريته عيلوط‬

‫سائلني املولى تعالى له التوفيق والسداد‪.‬‬

‫مقدمه من‬

‫أبناء املرحوم اخلال ابراهيم محمود عبود (ابو خالد)‬


‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫‪19‬‬

‫اص�����������������اب�����������������ة ب������������ال������������غ������������ة ب������������ع������������ي������������ارات م��������������رض ال����������س����������رط����������ان ي���������وق���������ع ض����ح����ي����ة‬ ‫ن�������������اري�������������ة ف�������������ي ي�����������اف�����������ة ال����������ن����������اص����������رة‪ ‎‬ج�����������������دي�����������������دة ف�����������������ي ق��������������ري��������������ة امل��������ش��������ه��������د‬ ‫أف��ادت الشرطة في بيان صحفي انه "في حوالي‬ ‫الساعة ‪ 05:30‬من صباح ي��وم اجلمعة ‪ ، ،‬احيل‬ ‫للعالج في املستشفى االجنليزي بالناصرة رجل‬ ‫من سكان بلدة يافة الناصرة في اخلمسينات من‬ ‫عمره ‪ ،‬وهو يعاني من جراح وصفت ما بني البالغة‬ ‫واحل��رج��ة وذل���ك وع��ل��ى م��ا ي��ب��دو ‪ ،‬ج���راء تعرضه‬ ‫إلطالق نار قريبا من دكان بقالة "ميني ماركت"‬ ‫القريب م��ن بنك مركنتيل‬ ‫ببلدته هناك" ‪.‬‬ ‫واض������اف ب���ي���ان ال��ش��رط��ة‬ ‫‪ ":‬ه����ذا وت���واص���ل ق���وات‬ ‫م��ن شرطة الناصرة التي‬ ‫هرعت ال��ى املكان بأعمال‬ ‫البحث ‪ ،‬الفحص والتحقيق‬ ‫في كافة تفاصيل ‪ ،‬ظروف‬ ‫ومالبسات هذه الواقعة" ‪.‬‬ ‫وق����ال����ت ال���س���م���ري ‪ ،‬ف��ي‬ ‫ب��ي��ان اخ���ر ‪ " :‬اس��ت��ك��م��اال‬ ‫ل��ل��ت��ف��اص��ي��ل وامل��ع��ل��وم��ات‬ ‫االول��ي��ة ح��ول امل��واط��ن من‬ ‫ي���اف���ة ال���ن���اص���رة امل��ص��اب‬ ‫ب����ج����راح ال����ت����ي م����ا زال����ت‬ ‫ت��وص��ف ب��احل��رج��ة ج���راء‬ ‫تعرضة الصابات بعيارات‬ ‫نارية ببلدته ؛ يشار الى ان‬ ‫خلفية الواقعة تعود ووفقا‬ ‫ملادة التحقيقات املتوفرة ‪،‬‬

‫صحيح لهذه املرحلة ‪ ،‬وعلى ما يبدو ‪ ،‬خلصومة‬ ‫بني عائلتني محليتني متناحرتني كما وتبني الحقا‬ ‫ان املصاب في حوالي سنوات الثالثينات االولى‬ ‫من عمره وليس اخلمسينات ‪ .‬هذا ومت القاء مهمة‬ ‫مواصلة التحقيقات ف��ي ه��ذه القضية على عاتق‬ ‫وحده التحقيقات املركزية " اليمار " بلواء الشمال‬ ‫والتحقيقات ما زالت جارية " ‪.‬‬

‫قال رسول الله‬ ‫صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬ ‫" سبعة يظلهم الله تعالى في‬ ‫ظله يوم ال ظل إال ظله ‪ .‬إمام‬ ‫عدل ‪ ,... ,‬ورجل تصدق‬ ‫بصدقة ‪ ,‬فأخفاها حتى ال‬ ‫تعلم شماله ما تنفق ميينه " ‪.‬‬

‫الدعوة النسائية في الناصرة تنظم رحلة‬ ‫الى القرى املهجرة‬

‫ش��ي��ع��ت ف���ي ق��ري��ة‬ ‫املشهد عقب صالة‬ ‫الظهر ي��وم اجلمعة‬ ‫امل������اض������ي ج����ن����ازة‬ ‫امل���رح���وم���ة ال��ش��اب��ة‬ ‫رهف عمر عيسى (‬ ‫‪ 17‬عاما) بحضور‬ ‫ج���م���اه���ي���ر غ���ف���ي���رة‬ ‫م���ن س��ك��ان املشهد‬ ‫والقرى املجاورة‪.‬‬ ‫وك����ان����ت امل���رح���وم���ة‬ ‫ق��د ت��وف��ي��ت ليلة ي��وم‬ ‫اجل����م����ع����ة امل����اض����ي‬ ‫ج����راء م���رض عضال‬ ‫في الرأس أصابها منذ عام‪ ،‬عندما كانت في الصف‬ ‫العاشر الثانوي‪ ،‬وكانت تتلقى العالج الكيماوي‬ ‫في مستشفى رمبام في حيفا منذ أصيبت في ذاك‬ ‫امل��رض اخلطير مع بدئها لدراستها الثانوية‪ ،‬كما‬ ‫ذكر شقيقها منر عيسى للمركز ‪ .‬وك��ان العشرات‬ ‫م��ن أت����راب ال��ف��ق��ي��دة وط��ل�اب ص��ف��ه��ا ف��ي امل��درس��ة‬ ‫الثانوية قد شاركوا في تشييع جثمانها الطاهر الى‬ ‫مقبرة القرية ‪ .‬وناشد شقيقها منر املجلس احمللي‬ ‫في قريته املشهد وسكان القرية أن يتعاونوا لدرء‬ ‫امل��خ��اط��ر الصحية املنبعثة م��ن املنطقة الصناعية‬

‫( ت��س��ي��ب��وري��ت) ال��ت��اب��ع��ة ل��ب��ل��دي��ة ن��ت��س��ي��رت عيليت‬ ‫واملتاخمة ألراضي وبيوت أهالي املشهد ومدرستها‬ ‫الثانوية‪،‬وخاصة مصنع الزجاج ( فينيسيا) ‪ ،‬كما‬ ‫ش��دد من��ر عيسى على مخاطر أنتينات الهواتف‬ ‫اخل��ل��ي��وي��ة ال��ظ��اه��رة وامل��خ��ف��ي��ة ع��ل��ى س��ط��وح بيوت‬ ‫س��ك��ان ف��ي أح��ي��اء امل��ش��ه��د‪ ،‬وع��ل��ى م��خ��اط��ر خطوط‬ ‫كهرباء الضغط العالي املارة من فوق بيوت وأحياء‬ ‫ف��ي قرية املشهد منذ نحو ‪ 50‬ع��ام��ا‪ ،‬وال��ت��ي أودت‬ ‫حتى األن بحياة العشرات من الشبان والشابات‬ ‫في قرية املشهد جراء اصاباتهم بأمراض السرطان‬ ‫املختلفة‪ .‬ومنهم من ترك وراءه أطفال يتامى‪. .‬‬

‫مجموعة "املتميزون"‬ ‫ليس اجلمال بأثواب تزيننا‬ ‫ان اجلمال جمال العلم واألدب‬

‫الواح ــة األدبي ــة الثقافي ـ ــة‬ ‫نتشرف بدعوة حضرتكم حلضور االمسية االدبية الثقافية‬ ‫وذلك يوم السبت املوافق ‪ 2014-4-19‬الساعة الثامنة مساء‬ ‫في القاعة الرياضية في كفركنا‬ ‫تتخلل االمسية كلمات‪:‬‬

‫نظمت الدعوة النسائية احمللية في مدينة الناصرة‬ ‫االس��ب��وع امل��اض��ي رحلة ترفيهية وإرش��ادي��ة إلى‬ ‫منطقة الشمال وق��راه��ا املهجرة م���رورا بالبصة‬ ‫وال��ب��روة وال��ك��اب��ري وم��غ��ارة ال��ق��وس وغيرها من‬ ‫ال��ق��رى واملساجد التي م��ا زال��ت ش��اه��دة على حق‬ ‫العرب واملسلمني في هذه البالد رغم م��رور أكثر‬ ‫من ‪ 65‬عام على تهجير أهلها األصليني ‪.‬‬ ‫كما ضمت الرحلة ال��ك��وادر النسائية في احلركة‬ ‫اإلس�لام��ي��ة ف��ي مدينة ال��ن��اص��رة وراف��ق��ه��م الشيخ‬

‫ايهاب خليل مسئول احلركة في املدينة واحلاج أبو‬ ‫محمد أبو سعيفان ‪.‬‬ ‫وق��د شملت ال��رح��ل��ة زي���ارة ملدينة عكا والتجول‬ ‫في معاملها وأسوارها وجولة في البحر على منت‬ ‫السفينة واستراحة في منتزه عكا ‪.‬‬ ‫ويشار أن الفقرة اإلرشادية قدمها األستاذ محمد‬ ‫كرمي من كفركنا حيث أسهب بتقدمي الشروحات‬ ‫وامل��ع��ل��وم��ات ال��ت��اري��خ��ي��ة ع��ن ك��ل ق��ري��ة وم��ق��ام مت‬ ‫زيارته خالل هذه الرحلة ‪.‬‬

‫رئيس املجلس احمللي السيد مجاهد عواودة‬‫مدير دائرة املعارف والثقافة السيد فهد دهامشة‬‫رئيس مجموعة (املتميزون) السيد صالح عباس‬‫القاء قصائد أدبية‪ ,‬نثر وشعر ملجموعة (املتميزون) ومجموعات اخرى‪.‬‬‫فقرات فنية‬‫فقرة زجل‬‫‪-‬عرافة احلفل السيدة ام مبارك‬

‫ضيف االمسية الفنان القدير متيم االسدي‬ ‫باحترام‪:‬‬

‫فهد دهامشة مدير قسم املعارف‬ ‫الثقافة والرياضة والشباب‬

‫صالح عباس‬ ‫رئيس مجموعة املتميزون‬


‫‪20‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫أمـ ـ ــني كريـ ـ ــم م ـ ــن كفركن ـ ـ ــا‪:‬‬

‫اول عربي يحصل على جائزة التفوق من‬ ‫رابطة املختبرات الطبية في البالد‬

‫شادي عباس‬ ‫في اجتماعها السنوي نهاية الشهر املنصرم‪.‬‬ ‫والذي اقيم في فندق كفار همكبياه في رمات‬ ‫غان‪ .‬منحت الرابطة االسرائيلية للمختبرات‪,‬‬ ‫كري ابن كفركنا جائزة التفوق في‬ ‫السيد امني مّ‬ ‫عمله‪ ,‬في مجال املختبرات الطبية‪ .‬وهو واحد‬

‫من بني ثالثة اشخاص على مستوى البالد‪,‬‬ ‫وال��ع��رب��ي ال��وح��ي��د احل��ائ��ز على ه��ذه اجل��ائ��زة‬ ‫حتى االن‪.‬‬ ‫السيد ام�ين ال���ذي يعمل م��دي��را للمختبر في‬ ‫مستشفى ب��وري��ا م��ن��ذ اع����وام ق���ال لصحيفة‬ ‫املركز ‪ ":‬حصلت على هذه اجلائزة بعد عمل‬

‫حمام زجاجي‬ ‫מקלחון‬ ‫‪70 / 90‬‬

‫‪599‬‬

‫‪90‬‬

‫شيكل فقط‬

‫وم��ث��اب��رة على م���دار ‪ 36‬ع��ام��ا‪ .‬وه��ي جائزة‬ ‫تقدير على العطاء وااله��ت��م��ام‪ ,‬واجل��دي��ة في‬ ‫العمل‪".‬‬ ‫وع��ن اس��ب��اب النجاح وال��ت��ف��وق ق��ال ك��رمي ‪":‬‬ ‫ي��ج��ب ان ي��ض��ع االن���س���ان ن��ص��ب ع��ي��ن��ي��ه ان��ه‬ ‫باستطاعته عمل كل ش��يء‪ ,‬وان��ه ال مستحيل‬ ‫ام���ام ارادة االن��س��ان‪ .‬وي��ج��ب ان ي��ك��ون على‬ ‫استعداد لتقبل التحديثات‪ ,‬والتطورات مهما‬ ‫كانت‪ .‬في عملي كنت على استعداد لتقبل كل‬ ‫شيء جديد‪ .‬فسعيت الى ادخال احلوسبة الى‬ ‫املختبر‪ ,‬م��ع العلم ان ه��ذا االم��ر يخص قسم‬ ‫احلوسبة وليس من اختصاصي‪ ...‬واجلائزة‬ ‫التي حصلت عليها ليست جائزة متيز‪ ,‬فالتميز‬ ‫ي��ك��ون ف��ي م��ج��ال ع��م��ل��ك‪ ,‬امن���ا ج��ائ��زة ت��ف��وق‪,‬‬ ‫تعطى للذين يسعون ال��ى التجديد وتوسيع‬ ‫االف��اق في مجاالت اخ��رى تدفع بعملهم الى‬ ‫االمام‪"...‬‬ ‫وق���ال السيد ام�ي�ن‪ ":‬طبعا االم���ور املهنية ال‬ ‫تكفي‪ ,‬وهي تأتي مبوازاة عالقة العمل الطيبة‬ ‫مع الزمالء في العمل‪ ,‬ومع املواطنني"‬ ‫وخل���ص ال��س��ي��د ام�ي�ن ق��ول��ه‪ ,‬ب��ت��ق��دمي نصيحة‬ ‫للشباب ق��ائ�لا‪ ":‬ال جتعل عملك مبنيا وفقا‬ ‫للنتائج واالجن���ازات الشخصية التي تسعى‬ ‫اليها‪ .‬ولكن اعمل بتفاني وإخالص وستكون‬ ‫النتائج واملردود مرضيا ولو بعد حني‪"...‬‬

‫مدرسة األمل الثانوية ‪ -‬املشهد‬

‫تعزية‬

‫نتقدم بأحر التعازي القلبية الى‬ ‫والد الطالبة رهف عيسى والعائلة‬ ‫وعموم أقاربها‪ ،‬بوفاة طالبتنا‬ ‫الغالية املرحومة‬

‫رهف عيسى‬ ‫تغمدها الله برحمته الواسعة‬ ‫وأسكنها فسيح جناته‬ ‫وألهم أهلها الصبر والسلوان‬

‫{انا لله وانا اليه راجعون}‬

‫كراميكا ابناء يوسف أمني‬

‫קרמיקה בני יוסף אמין‬

‫كفر كنا ‪ -‬الحي الجنوبي‬

‫‪kawawdi.ylla.net kbya.Awawdi@gmail.com‬‬

‫هاتف ‪ 04-6519158 :‬فاكس‪04-6412372 :‬‬

‫نقال‪052-5655512 052-5318837 :‬‬

‫املدير مراد حمودة‬ ‫واإلدارة واملعلمون والعاملون‬ ‫مبدرسة األمل الثانوية ‪ -‬املشهد‬


‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫‪21‬‬

‫مياهكم يعلن إطالق مشاريع بأكثر من ‪ 280‬مليون شيكل‬ ‫أعلن مدير عام احتاد قرى اجلليل األسفل للمياه والصرف الصحي ‪,‬‬ ‫احملامي صالح نصار ‪ ,‬عن إطالق مشاريع االحتاد للسنوات الثالث‬ ‫القادمة والتي تفوق ‪ 280‬مليون شيكل ‪ ,‬في قرى االحتاد ‪ ,‬ومشاريع‬ ‫نفذت ب‪ 59.11‬مليون شيكل في ق��رى االحت��اد ‪.‬وذل��ك في مؤمتر‬ ‫صحفي عقد في مكاتب ادارة مياهكم في كفر كنا ‪ ,‬بحضور ‪ ,‬صالح‬ ‫نصار مدير عام مياهكم ‪ ,‬شيرين ابو نصار ابو داهود مديرة ديوان‬ ‫مدير عام مياهكم ‪ ,‬اده��م نصار مدير قسم احلسابات ‪,‬ام��ل شلبية‬ ‫مدير قسم االستهالك‪.‬‬ ‫وتتضمن املشاريع املخططة ‪ ,‬مشاريع قطرية ‪ ,‬في تطوير الشبكات‬ ‫التي تخدم قرى االحتاد ‪ ,‬وكذلك في البنية التحتية للصرف الصحي‬ ‫في مختلف قرى االحتاد‬ ‫ازالة العقبات امام توسيع مسطحات قرى‬ ‫االحتاد باستثمار ‪ 138‬مليون شيكل‬ ‫وق���ال ن��ص��ار ‪":‬ان اح��د اه��م العقبات ال��ت��ي واجهت‬ ‫قرى االحتاد ‪ ,‬كانت في توفير احللول ملياه الصرف‬ ‫الصحي في قرى االحتاد ‪ ,‬والتي كانت تشكل عائقا‬ ‫امام تطور هذه البلدات وتوسيع مسطحاتها ‪ ,‬وبعد‬ ‫ان قدم االحت��اد التزامها بتوفير حلول ملياه الصرف‬ ‫الصحي ‪ ,‬ازلنا كافة ه��ذه العقبات ام��ام تطور قرى‬ ‫االحتاد ‪ ,‬من خالل االستثمار في معامل معاجلة مياه‬ ‫الصرف الصحي ‪ ,‬ففي معمل السجرة (سديه اي�لان) نستثمر ‪90‬‬ ‫مليون شيكل ‪,‬وصوال الى تطهير املياه للمرحلة الثالثة وهي مرحلة‬ ‫تصلح فيها املياه لكافة انواع الري الزراعي ‪ ,‬وهي مرحلة واحدة قبل‬ ‫املياه الصاحلة للشرب‪ .‬بحيث يخدم معمل السجرة قرى كفر كنا‬ ‫املشهد وطرعان‪.‬‬ ‫وفي معمل املرج (دوفرات) نستثمر ما قيمته ‪ 43‬مليون شيكل ايضا‬ ‫وص��وال للمرحلة الثالثة من تطهير مياه الصرف الصحي لتصبح‬ ‫صاحلة للري الزراعي ‪ ,‬وهو معمل معاجلة يخدم قرى عني ماهل‬ ‫‪ ,‬عرب الشبلي ام الغنم ودبورية ‪ ,‬وبذلك نكون قد ازلنا عقبة تطوير‬ ‫هذه القرى وتوسيع مسطحاتها ‪.‬‬ ‫وكذلك نستثمر في معمل معاجلة مياه الصرف الصحي البطوف‬ ‫(نتوفا) ‪ 5‬مليون شيكل ‪ ,‬والذي يخدم قرية البعينة جنيدات‪.‬‬ ‫‪31.87‬مليون شيكل اسثمار في البنية التحتية في كفر كنا‬ ‫وتبلغ قيمة االستثمارات في البنية التحتية في كفر كنا ‪ 31.87‬مليون‬ ‫شيكل ‪ ,‬كما مت تنفيذ مشاريع بقيمة ‪ 20.31‬مليون شيكل حتى االن‬ ‫في كفر كنا‪ ,‬منها االنبوب الرئيسي الذي يغذي شبكة مياه كفر كنا‬ ‫‪ ,‬وتطوير شبكة املياه وال��ص��رف الصحي في ع��دة احياء ‪ ,‬اضافة‬ ‫ملشاريع قادمة بقيمة ‪ 31.87‬مليون شيكل ‪ ,‬منها ‪ 19.09‬مليون‬ ‫شيكل في شبكة املياه و ‪ 12.78‬مليون شيكل في شبكة الصرف‬ ‫الصحي‪.‬‬

‫‪ 10.27‬مليون شيكل استثمار في في البنية‬ ‫التحتية في دبورية‬ ‫وفي قرية دبورية ‪ ,‬نستثمر في السنوات الثالث املقبلة‬ ‫‪ 10.27‬مليون شيكل ‪ ,‬منها ‪ 4.79‬مليون شيكل في‬ ‫شبكة املياه ‪ ,‬و‪ 5.48‬مليون شيكل في البنية التحتية‬ ‫للصرف الصحي ‪,‬كما مت تنفيذ مشاريع بقيمة ‪ 6‬مليون‬ ‫شيكل حتى االن ف��ي دب��وري��ة ‪ ,‬فيما ت��ت��واص��ل اعمال‬ ‫التطوير في مناطق مختلفة من قرية دبورية‪.‬‬ ‫‪ 21.38‬مليون شيكل استثمار في البنية التحتية‬ ‫في املشهد‬ ‫وفي قرية املشهد يستثمر االحتاد ما قيمته‬ ‫‪ 21.38‬م��ل��ي��ون شيكل ف��ي شبكتي امل��ي��اه‬ ‫والصرف الصحي ‪ ,‬نفذ منها مشاريع بقيمة‬ ‫‪ 3‬مليون شيكل ‪ ,‬فيما تقسم املشاريع على‬ ‫النحور التالي اسثمار ‪ 8.60‬مليون شيكل‬ ‫مشاريع تطوير في شبكة املياه والصرف الصحي ‪ 13.99‬مليون‬ ‫في شبكة املياه و‪ 12.78‬مليون شيكل في شبكة الصرف شيكل ‪ ,‬منها ‪ 7.84 ,‬مليون شيكل ف��ي شبكة ال��ص��رف الصحي ‪,‬‬ ‫الصحي‪.‬‬ ‫بعض ه��ذه املشاريع جديدة في اقامة احل��ي الغربي واقامة محطة‬ ‫الضخ الشمالية الغربية ‪ ,‬واستكمال للشبكة وربط البيوت التي لم‬ ‫‪ 19.99‬مليون شيكل استثمار في البنية التحتية تتوفر فيها شبكة صرف صحي ‪ .‬وفي شبكة املياه يستثمر االحتاد‬ ‫في عني ماهل‬ ‫في البعينة ‪ 6.15‬مليون شيكل ‪ .‬كما نفذت مشاريع تطوير في البنية‬ ‫مشاريع‬ ‫تنفيذ‬ ‫مت‬ ‫بحيث‬ ‫وفي قرية عني ماهل تقدم العمل بشكل ممتاز‬ ‫التحتية في البعينة والنجيدات بكلفة ‪ 8‬مليون شيكل حتى االن‪.‬‬ ‫حتى ه��ذه املرحلة بقيمة ‪ 5.8‬مليون شيكل ‪ ,‬فيما تنفذ مشاريع‬ ‫مخططة ب ‪ 19.99‬مليون‬ ‫شيكل ‪ ,‬منها ‪ 8.56‬مليون‬ ‫شيكل في شبكة مياه عني‬ ‫م���اه���ل و‪ 11.43‬م��ل��ي��ون‬ ‫ش��ي��ك��ل ف����ي ش��ب��ك��ة م��ي��اه‬ ‫الصرف الصحي‪.‬‬ ‫‪ 23.97‬مليون شيكل‬ ‫مشاريع في الشبلي ام‬ ‫الغنم‬ ‫وفي قريتي عرب الشبلي‬ ‫وام الغنم ‪ ,‬ننفذ مشاريع‬ ‫ب��ق��ي��م��ة ‪ 23.97‬م��ل��ي��ون‬ ‫ش���ي���ك���ل ‪ ,‬م���ن���ه���ا ‪16.44‬‬ ‫م��ل��ي��ون ش��ي��ك��ل ت��ن��ف��ذ في‬ ‫شبكة الصرف الصحي ‪,‬‬ ‫‪ 7.53‬مليون شيكل تنفذ‬ ‫ف��ي شبكة امل��ي��اه ‪ ,‬فيما مت‬ ‫اجن���از م��ا قيمته ‪ 5‬مليون‬ ‫شيكل من هذه املشاريع‪.‬‬

‫‪ 19.65‬مليون شيكل استثمار في البنية التحتية في طرعان‬ ‫‪ 13.99‬مليون شيكل‬ ‫في طرعان نستثمر في اطار خطة التطوير للسنوات الثالث القادمة‬ ‫‪ 19.65‬مليون شيكل ‪ ,‬منها ‪ 9.57‬مليون في شبكة املياه ‪ ,‬و‪ 10.08‬استثمار في شبكة املياه‬ ‫مليون شيكل في البنية التحتية للصرف الصحي ‪ ,‬ومت تنفيذ مشاريع والصرف الصحي في‬ ‫البعينة جنيدات‬ ‫بكلفه ‪ 11‬مليون شيكل حتى االن ‪ ,‬فيما يستمر العمل في عدة احياء‬ ‫واخ��ي��را ف��ي ق��ري��ة البعينة‬ ‫في هذه الفترة مثل حي العسيليات ومركز البلدة القدمية ‪.‬‬ ‫جنيدات ‪ ,‬يستثمر االحتاد‬

‫في معرض الكتاب‬ ‫ومهرجان التسوق‬ ‫‪ 2014-4-24‬حتى ‪2014-5-3‬‬

‫كفر كنا‬

‫كرسي‬ ‫شاشة ‪"32 lcd‬‬ ‫حاسوب‬

‫‪999‬‬

‫ش‬

‫تابلت ‪"7‬‬

‫‪14490‬‬

‫ش‬

‫‪29990‬‬

‫ش‬

‫حاسوب محمول‬ ‫‪packard bell‬‬ ‫كفالة سنة‬

‫‪179990‬‬

‫ش‬

‫طابعة مدمجة‬ ‫‪brother‬‬ ‫السلكية‬ ‫‪90‬‬

‫‪299‬‬

‫ش‬


‫‪22‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫في ظالل آية قُ رآنية‬

‫مؤسسة جلنة اإلغاثة اإلنسانية للعون تناشد أصحاب القلوب الرحيمة (‪)140‬‬

‫قول الله تعالى‪:‬‬

‫خمس حاالت سرطان دماغ في أسرة واحدة‬

‫قال وهب بن املنبه‪" :‬رؤوس النِّعم ثالثة؛ فأولها‪ :‬نعم ُة‬ ‫اإلسال ِم التي ال تت ُّم نع ُمه إال بها‪ ،‬والثانية‪ :‬نعم ُة العافية‬ ‫��ب احل���ي���ا ُة إال بها‪،‬‬ ‫ال��ت��ي ال ت��ط��ي ُ‬ ‫والثالثة‪ :‬نعمة الغنى التي ال يت ُّم‬ ‫ُ‬ ‫العيش إال به"؛‬ ‫إن من فض ِل الله وكرمه أ َ ْن أنع َم‬ ‫علينا نع ًما ال تعد وال حتصى‪،‬‬ ‫فأين أن��ت من تذك ِر وتفكر نع ِم‬ ‫املنعم الوهاب في ِ‬ ‫نفسك‪ ،‬فانظر‬ ‫إل��ى م��ن ه��م حولك م��ن املرضى‬ ‫وامل��ب��ت��ل�ين ‪ ،‬ول��ت��ت��أم��ل ك��� َّل نعم ٍة‬ ‫في بد ِنك من بص ٍر وسمع‪ ،‬وما‬ ‫بداخلك م��ن أع��ض��اء خلقها الله‬ ‫ب��أف��ض�� ِل ص����ورة وأك���م���ل هيئة‬ ‫وأحسن تقومي‪ ،‬وتأمل بص َرك‪،‬‬ ‫كيف أنك تبصر وغي ُرك ال يرى‬ ‫إال ظ��ل�ا ًم����ا! ول��ت��غ��م��ض عينيك‬ ‫دق���ائ���قَ ‪ ،‬ع��ن��ده��ا س��ت��ع ُ‬ ‫��رف ق��د َر‬ ‫ه���ذه ال��ن��ع��م�� ِة العظيمة‪ ، ،‬وق��س‬ ‫عليها ك��� َّل ع��ض�� ٍو م��ن أعضائك‬ ‫ُ‬ ‫وستعرف‬ ‫التي وهبك الله إياها‬ ‫رت في شكرها‪،‬‬ ‫قص َ‬ ‫عندها قد َر نعمة الله عليك‪ ،‬والتي َّ‬ ‫وال غرو أن هذا يدعونا لشك ِره‪ ‬شك ًرا يليقُ بجالله قوالً‬ ‫وفعالً‪ ،‬س ًّرا وجه ًرا‪ ،‬على نع ِمه العظيمة وآالئه اجلسيمة‬ ‫فالقلب‬ ‫وال��ش��ك�� ُر يتعلَّقُ بالقلبِ وال��ل��س��ان واجل����وارح؛‬ ‫ُ‬ ‫للمعرف ِة واحملبة‪ ،‬واللسانُ للثنا ِء واحلمد ‪ ,‬واجل��وارح‬ ‫للتصدق وفعل اخليرات ‪ .‬‬ ‫في مدينة خانيونس وفي حي بني سهيال حتديدا ولد‬ ‫عمر ونشا وترعرع فيها وهو ينظر إلى الدنيا مبنظار‬ ‫األمل والتفاؤل ‪ .....‬فالنفس مجبولة على التأمل خيرا‬ ‫رغم مضارب الفقر واليأس احملدقة بها ورغم تواشيح‬ ‫الظالم املبعثرة في أنحاء قطاع غزة واملستحوذة عليه‬ ‫بأفاعيل أباطرة الشر وأربابه‪.‬‏‪.......‬‬ ‫ل��م تسنح ال��ظ��روف ال��ق��اه��رة لعمر أن يكمل مسيرته‬ ‫التعليمية فاضطر إلى أن يبحث له عن مصدر رزق عبر‬ ‫العمل في ال��داخ��ل رغ��م قيود التضييق ووط��أة اخلناق‬ ‫على حتصيل لقمة عيش كرمية يهنا بها ويحقق مراده‬ ‫ب��ال��زواج من رائ��دة التي خطبها وتزوجها ع��ام ‪1996‬‬ ‫وب��دأت الدنيا بشقاوتها العبثية تبتسم له حيث تنكهت‬ ‫حياته بسعادة موهومة بعد أن رزق��ه الله بنفس العام‬ ‫مبادلني‪ ,‬وبعدها ولدت شيرين ‪......‬‬ ‫في ع��ام ‪ 1999‬رزقهم الله بصبي أسموه ع��دي ولكن‬ ‫الدنيا هيهات هيهات لها أن يصفو كدرها أو أن تطول‬ ‫س��ع��ادت��ه��ا وك���أن ري��اح�ين ال��س��ع��ادة مصيرها ال��ذب��ول‬ ‫واألف��ول ولو بعد حني فما أن أكمل عدي عشر سنوات‬ ‫حتى بدأ يشكو من رأسه ولونه أصبح مييل إلى الصفار‬ ‫ويكسوه الشحوب وما يقوم بأكله يتم ترجيعه فورا ‪,‬‬ ‫حيث تبني أنه يعاني من سرطان في رأسه ‪ ,‬ومت حتويله‬ ‫إل��ى مستشفى املقاصد في ع��ام ‪ 2010‬حيث مت إج��راء‬ ‫عملية في رأسه ‪ ,‬ولكنه لم يستفيد شيئا من هذه العملية‬ ‫وف��ي نفس ال��ع��ام مت حتويله إل��ى مستشفى شنايدر ‪,‬‬ ‫حيث مكث شهرين كاملني وأجريت له عملية الستئصال‬ ‫الورم من رأسه وبعدها أخذ اإلشعاع الكيماوي والذري‬

‫في معرض الكتاب‬ ‫ومهرجان التسوق‬ ‫‪ 2014-4-24‬حتى ‪2014-5-3‬‬

‫كفر كنا‬

‫ولكن حالته لم بطرا عليها حتسن ملحوظ حيث استمر‬ ‫مسلسل املعاناة من كتل في األمعاء وأجريت له عملية‬ ‫استئصال الكتل في مستشفى‬ ‫اي��خ��ي��ل��وف وح���ت���ى اآلن ي��أخ��ذ‬ ‫ك���ي���م���اوي ‪ ,‬وه�����و ي��ع��ان��ي من‬ ‫تشنجات بشكل يومي ‪....‬‬ ‫ف���ي ع����ام ‪ 2001‬رزق���ه���م ال��ل��ه‬ ‫مبولود جديد عالم ومت التحليل‬ ‫ل��ه ولكنه بحمد ال��ل��ه ل��م يظهر‬ ‫ع��ل��ي��ه ع�ل�ام���ات امل�����رض ول��ك��ن‬ ‫س��ه��ام ال��ب�لاء ع���ادت وأص��اب��ت‬ ‫األسرة عام ‪ 2005‬حني رزقهم‬ ‫الله عائد حيث تبني بعد التحليل‬ ‫له تبني أن��ه يعاني من سرطان‬ ‫ف��ي امل��خ ‪ ,‬وف��ي ع��ام ‪ 2012‬مت‬ ‫حت��ول��ي��ه إل���ى مستشفى مائير‬ ‫ومنها مت حتويله إلى مستشفى‬ ‫ايخيلوف وهناك مت استئصال‬ ‫ال��ورم من رأس��ه حيث بقى في‬ ‫م��س��ت��ش��ف��ى ‪ 8‬ش���ه���ور واألب‬ ‫يترنح أملا ملصاب ولديه ‪.....‬‬ ‫في عام ‪ 2007‬ولدت أفنان وولد عبد الله عام ‪,2012‬‬ ‫ول��ك��ن ق��دره��م أن يحملوا نفس امل���رض وه��و سرطان‬ ‫الدماغ وبدأت األعراض تظهر عليهم مثل أشقائهم ‪.‬أما‬ ‫الطفلة سنني التي ولدت عام ‪ 2010‬فبعد أن أمتت عامني‬ ‫ظهر عليها أعراض جديدة لسرطان في العمود الفقري ‪,‬‬ ‫وبقيت في مستشفى أخيلوف شهرا ‪ ,‬وقبل عمليه زرع‬ ‫النخاع بيوم واحد توفاها الله ‪.‬‬ ‫يقول األب حملي ثقيل وهمي أثقل ‪....‬ال عمل لي وال بيت‬ ‫ومرض خمسة من األبناء قصم ظهري فهم يحتاجون إلى‬ ‫عالج مببلغ ‪ 2000‬شيكل شهريا إضافة إلى السفريات هذا‬ ‫غير املأكل واملشرب ‪ ,‬ووضعي املادي يزداد سوءا يوما‬ ‫بعد يوم ويردف األب املنكوب قائال ‪:‬أريد من كل من يقرأ‬ ‫قصة معاناتي التي أعيشها أن ميد يد العون واملساعدة وان‬ ‫ميدوا أياديهم املعطاءة لنا لكي نستطيع التغلب على مرض‬ ‫أبنائنا الذين ميوتون كل يوم بني أيدينا ‪.‬‬ ‫فتعالوا بنا يا أصحاب القلوب الرحيمة يا من متت عافيتك‬ ‫بنعمة اإلس�ل�ام وطبت حياة ف��ي ظ�لال العافية وطبت‬ ‫سعادة في مراتع الغنى نعيد صياغة إط��ار الشكر في‬ ‫جوارحنا وجنود مما حبانا الله على هذه األسرة املبتالة‬ ‫بعافية أبنائها والتي تعيش بني براثن الفقر وامل��رض‬ ‫‪ ....‬فكن نعم األب احلاني احلاضن لهم وسر في قافلة‬ ‫الشاكرين احلامدين فبالشكر تدوم النعم وبالصدقات‬ ‫تدفع النقم ‪.............‬‬ ‫من أحب أن يغدق عليهم من أريج رياحينه ويسقيهم من‬ ‫جداول عطائه نرجو التوجه لألخ رائد زعبي ‪.‬مؤسسة‬ ‫جلنة اإلغاثة اإلنسانية للعون –الناصرة‬ ‫‬‫ه���ات���ف ‪046082096 -  046082095 :‬‬ ‫فاكس‪ 046082097 :‬‬ ‫البريد االلكتروني ‪egatha.insaneya@gmail.com :‬‬ ‫الفيسبوك‪https://www.facebook.com/ :‬‬ ‫‪Egatha.Insaneya‬‬ ‫املوقع‪http://egatha.com :‬‬

‫طناجر‬ ‫نورسيتا ‪...‬‬

‫يا بالش‬

‫رقم ‪20‬‬ ‫رقم ‪25‬‬ ‫رقم ‪30‬‬ ‫رقم ‪35‬‬ ‫رقم ‪40‬‬ ‫رقم ‪45‬‬

‫َ‬ ‫(والذين َي َ‬ ‫ياما)‬ ‫بيتون لر ّب ِهم ُس َّج ًدا و ِق ً‬ ‫مؤسسة حراء لتحفيظ القرآن الكرمي‬

‫ج����اءت اآلي����ة ال��ك��رمي��ة ف��ي معرض‬ ‫ثناء الله تعالى على طائفة من‬ ‫��ص��ه��م بصفات‬ ‫امل��ؤم��ن�ين خ ّ‬ ‫مميّزة في سورة الفرقان‬ ‫عند قوله تعالى‪( :‬وعباد‬ ‫الرحمن الذين ميشون‬ ‫على األرض هونًا وإذا‬ ‫خ���اط���ب���ه���م اجل���اه���ل���ون‬ ‫س�ل�ا ًم���ا) ث��م ذك��ر‬ ‫ق��ال��وا َ‬ ‫ال����ل����ه ت���ع���ال���ى ب���ع���د ذل���ك‬ ‫ص���ف���ات ع����� ّدة ل���ه���ذه ال��ف��ئ��ة‬ ‫امل��ؤم��ن��ة تتميّز ب��ه��م وت��زي��ده��م‬ ‫إمي��ا ًن��ا وه���دى وت��ق��وى ‪ ،‬ومنها قوله‬ ‫تعالى (والذي َن َيبيتونَ لر ّب ِهم ُس َّج ًدا و ِقيا ًما) ‪.‬‬ ‫فأصحاب هذه الصفات هم عباد الرحمن الذين‬ ‫في مشيتهم جتد لهم وقا ًرا وهيب ًة وفي مواقفهم‬ ‫جتد لهم رفع ًة بصيانة أوقاتهم وجهودهم فال‬ ‫ينفقونها فيما ال يليق يتعاملون من خاللها بالنّهار‬ ‫مع الناس بكرام ٍة ووقار ‪ ،‬أما في الليل البهيم فهم‬ ‫ب�ين ص�ل�اة وق��ي��ام ورك����وع وس��ج��ود ‪ ،‬يناجون‬ ‫الله تعالى بالعبادة ‪ ،‬ينشغلون عن النوم مبا هو‬ ‫خير منه بينما الناس في نومهم ‪ ،‬فهم القائمون‬ ‫رب العاملني‪ ،‬وهم كما‬ ‫الساجدون الراكعون لله ّ‬ ‫لاً‬ ‫فيهم (كانوا قلي من‬ ‫ق������ال ال����ل����ه ت��ع��ال��ى‬ ‫الليل ما يهجعون‬ ‫وب���األس���ح���ار هم‬ ‫يستغفرون) ‪.‬‬ ‫ي�����ذك�����ر اإلم��������ام‬ ‫م������ح������م������د أب�������و‬ ‫زه��������������������رة ف����ي‬ ‫تفسيره (زهرة‬ ‫ال����ت����ف����اس����ي����ر)‪:‬‬ ‫"ه�������ذه اآلي�����ات‬ ‫ال�������ك�������رمي�������ات‬ ‫ت��ص�� ّور صفات‬ ‫امل���������ؤم���������ن����ي����ن‬ ‫ال����ت����ي ي��ت��ك��ون‬ ‫م���ن���ه���ا امل���ؤم���ن‬ ‫ال���ص���ادق" ثم‬ ‫ذك���ر ب��ع��د ذل��ك‬ ‫" أم������ا ل���ي�ًل�اً ‪:‬‬ ‫فعباد الرحمن‬ ‫ف���ي ع���ب���ادة م��س��ت��م��رة ‪ ،‬ي��ب��ي��ت��ون‬ ‫لربهم سج ًدا وقيا ًما ‪ ،‬يقومون لله وحده وهذا هو‬

‫‪2990‬ش‬ ‫‪3490‬ش‬ ‫‪3990‬ش‬ ‫‪4490‬ش‬ ‫‪49‬ش‬

‫‪90‬‬

‫‪5490‬ش‬

‫زادهم زاد التقوى خشية من الله"‬ ‫وق��د ج��اء التعبير هنا ليبرز من الصالة‬ ‫السجود والقيام لتصوير حركة عباد‬ ‫الرحمن في جنح الليل والناس نيام‬ ‫فهم يعبدون الله وحده ويقومون‬ ‫لله وحده ويسجدون لله وحده ‪.‬‬ ‫وف���ي ص��ف��ة أول���ي���اء ال��ل��ه وع��ب��اد‬ ‫الرحمن أنشد بعضهم قائلاً ‪:‬‬ ‫لله قوم أخلصوا في حبّه‬ ‫فرضي بهم واختصهم خدا ًما‬ ‫قوم إذا ج ّن الظالم عليهم‬ ‫باتوا هنالك سج ًدا وقيا ًما‬ ‫خمص البطون من التعفف ضم ًرا‬ ‫ال يعرفون سوى احلالل طعا ًما‬ ‫لذلك ف��إن اخليرية ك�� ّل اخليرية في أولئك الذين‬ ‫يبيتون لر ّبهم ُسج ًدا وقيا ًما يدعونه خو ًفا وطم ًعا‬ ‫ل��ي��رض��ى ع��ن��ه��م ‪ ،‬ف��س��ع��ادت��ه��م ف���ي ب��ك��ائ��ه��م عند‬ ‫محاريبهم ملا أن تراهم يضعون الدنيا بك ّل ما فيها‬ ‫من ملذات وش��ه��وات يضعونها جانبًا ليتفرغوا‬ ‫بالصالة في ليلهم ووقار تعامالتهم في نهارهم‬ ‫‪ .‬فكن أخي احلبيب كأولئك القوم و ِعش في ظالل‬ ‫قوله تعالى (والذي َن َيبيتونَ لر ّب ِهم ُس َّج ًدا و ِقيا ًما)‬ ‫َ‬ ‫بدنياك وآخرتك ‪..‬‬ ‫لتسع َد‬ ‫فها ه��ي ذي مؤسسة ح���راء ت��أخ��ذ م��ن األض���واء‬ ‫القرآنية لتبيينها‬ ‫حل���ف���ظ���ة ك���ت���اب‬ ‫ال���ل���ه م����ن خ�ل�ال‬ ‫ل��������ق��������اءات��������ه��������م‬ ‫األس���ب���وع���ي���ة أو‬ ‫غ����ي����ره����ا‪ ,‬وه�����ذا‬ ‫مم�����������ا ي�������ؤك�������ده‬ ‫البرنامج التربوي‬ ‫ال��داع��ي إل��ى غرس‬ ‫وت�����ذوي�����ت ج��ان��ب‬ ‫العبادة في نفوس‬ ‫ط�لاب��ن��ا وطالباتنا‬ ‫ع������ل������ى اخ������ت���ل��اف‬ ‫أعمارهم‪.‬‬ ‫فالله الكرمي نسأل‬ ‫أن تكون التوجيهات‬ ‫ال����ق����رآن����ي����ة ح��ام��ل��ة‬ ‫لطالبنا وطالباتنا‬ ‫على أن يكونوا على‬ ‫طريق الهداية الربانية واملعالم اإلميانية‪.‬‬

‫قال رسول الله‬ ‫صلى الله عليه وسلم ‪:‬‬

‫" من أنفق نفقة في‬ ‫سبيل الله كتبت له‬ ‫بسبعمائة ضعف "‬

‫سكرية‬

‫‪990‬‬

‫ش‬

‫طقم جاط‬ ‫‪ 6 +‬صحون‬

‫‪1990‬‬

‫ش‬

‫طقم سفرة‬ ‫‪ 18‬قطعة‬

‫‪3490‬‬

‫ش‬


‫لالتصاالت‬ ‫عدن‬ ‫الوكيل الوحيد لشركة ‪ hisense‬العالمية‬

‫كفر كنا‪ ،‬بيت محمد صالح خمايسي ‪ -‬حارة املعاصر‬

‫هاتف‪ 046418130 :‬بلفون‪ 0505573137 :‬فاكس‪046418068 :‬‬

‫حملة عرائس وعرسان ‪2014‬‬ ‫االولى‪:‬‬ ‫الحملة‬ ‫فقط بــ‬ ‫• براد ‪540‬لتر ‪LG/ BAYER‬‬ ‫• فرن داخل الخزانة ‪BI‬‬ ‫• غاز على الشايش ‪ 4‬رؤوس‬ ‫• غسالة ‪ 5‬كيلو كريستال‪BAYER/‬‬ ‫• شاشه ‪ LED 32‬كفال ‪ 3‬سنوات‬

‫‪0‬‬ ‫‪899‬‬ ‫بدل‬ ‫‪11000‬‬

‫هدايا‪ :‬ميكروجال – مكنسة كهربائيه – ميكسر‪ -‬توستر‪-‬‬ ‫مكوى‪ -‬ابريق كهربائي – قالية بطاطا‪ -‬فرد شعر‬

‫الحملة الفاخرة‪:‬‬ ‫• براد ‪ AMCOR‬הפוך ‪ 632‬حجم كبير‬ ‫• فرن الماني ‪ BOSCH‬داخل الخزانة‬ ‫• غاز ‪ 4‬رؤوس ‪ +‬טורבו נורסטה ‪ /‬زجاج‬ ‫• غسالة ‪ 7‬كيلو كريستال‬ ‫• شاشة ‪ LED 40‬كفالة ‪ 3‬سنوات‬ ‫• شاشة ‪ LED 32‬كفالة ‪ 3‬سنوات‬ ‫هدايا‪ :‬ميكروجال‬ ‫– مكنسة كهربائيه –‬ ‫ميكسر‪ -‬توستر‪ -‬مكوى‪-‬‬ ‫ابريق كهربائي – قالية‬ ‫بطاطا‪ -‬فرد شعر‬

‫فقط بــ‬

‫‪16499‬‬ ‫بدل ‪19000‬‬

‫‪₪‬‬

‫‪₪‬‬


‫‪24‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫�إختربي نف�سك‬ ‫و تعلمي هذه املالحظات عند الطبخ‬ ‫ت�ق�ط�ي��ع ال��ف��واك��ه‪ :‬ال ت��ق��ط��ع��ي ث��م��ار‬ ‫ال���ف���واك���ه إال ع��ن��د إس��ت��ع��م��ال��ه��ا فقط‬ ‫وليس قبل ذل��ك حتى ال يتغير لونها‬ ‫أو طعمها‪ ،‬و لكي ال يسود امل��وز بعد‬ ‫تقطيعه رشيه ف��ورا ً بقليل من السكر‬ ‫الناعم ثم عصير الليمون‪.‬‬ ‫ع� �ن ��د ع� �م ��ل ال� �س� �ل� �ط ��ة‪ :‬ال ت��ق��ط��ع��ي‬ ‫اخل��ض��راوات املستعملة ف��ي صنعها‬ ‫قطعا ً صغيرة‪ ،‬ألن هذا يعرض جزءا ً‬ ‫كبيرا ً من سطحها للجو فيزيد نسبة‬ ‫الفاقد م��ن الفيتامينات بها والقابلة‬ ‫لألكسدة‪.‬‬

‫حفظ البهارات‪ :‬احتفظي بالبهارات في مكان‬ ‫ب���ارد وم��ظ��ل��م‪ ،‬ف���احل���رارة وال��رط��وب��ة وال��ض��وء‬ ‫ال��زائ��د ق��د ُت��ف��ق��د األع��ش��اب وال��ب��ه��ارات اجل��اف��ة‬ ‫حفظ اخلضروات‪ :‬يجب أن تغسل اخلضراوات نكهتها بسرعة‪.‬‬ ‫بعد شرائها وتضعها في أكياس من األغشية‬ ‫الرقيقة املثقبة لكي تسمح لها بالتنفس‪ ،‬ويجب حفظ الدقيق‪ :‬للحفاظ على الدقيق ملدة أطول‬ ‫أن تطهى اخلضراوات بسرعة لئال تفقد مبرور احتفظي به في وعاء نظيف محكم اإلغالق في‬ ‫مكان ب��ارد وج��اف‪ ،‬ميكن احلفاظ على الدقيق‬ ‫الزمن طعمها أو فائدتها من الفيتامينات‪.‬‬ ‫األبيض مل��دة سنة تقريبا ً والدقيق الكامل ملدة‬ ‫تقشير البطاطا‪ :‬البطاطا املقشرة تصبح سوداء ‪ 6‬أشهر تقريباً‪ ،‬إذا رغبت باإلحتفاظ بالدقيق‬ ‫اللون إذا لم تطهيها مباشرة‪ ،‬لإلبقاء على لونها ل��وق��ت أط���ول خزّنيه ف��ي وع���اء محكم اإلغ�لاق‬ ‫األبيض‪ ،‬ضعي عليها قليل من عصير الليمون‪ .‬داخل الثالجة‪.‬‬ ‫عند طبخ اخلضروات‪ :‬إحذري رفع الغطاء عن‬ ‫ال��وع��اء بني كل حلظة وأخ��رى ملراقبة النضج‪،‬‬ ‫فذلك ي��ؤدي إل��ى تأخير النضج وبالتالي إلى‬ ‫إب��ق��اء اخل��ض��راوات م��دة أط��ول على ال��ن��ار‪ ،‬مما‬ ‫يؤدي إلى تأكسد بعض الفيتامينات وتلفها‪.‬‬

‫قبل إستعمال الدقيق‪ :‬إنخلي الدقيق مرتني‬ ‫قبل إستعماله في حتضيرالكيك والبسكويت‪،‬‬ ‫و مرة واحدة عند استعماله في عمل املعجنات‪.‬‬ ‫اجلاتوه‪ :‬إذا لم يتيسر لك إستخراج اجلاتوه من‬ ‫القالب بعد خروجه من الفرن‪ ،‬إتركيه يبرد ثم‬ ‫أعيديه لفرن قليل احلرارة بضع دقائق بعد ذلك‬ ‫سيسهل إخراجه من القالب‪.‬‬

‫زيت الزيتون‪ :‬عند الطهي بزيت الزيتون‪ ،‬يجب‬ ‫أال يصل الزيت إل��ى حد إط�لاق ال��دخ��ان‪ ،‬فذلك‬ ‫احملافظة على البسكويت‪ :‬لكي حتافظي على‬ ‫يفسد النكهة العطرية لزيت الزيتون‪.‬‬ ‫البسكويت (والبيتي ف��ور) ملدة طويلة‪ ،‬ضعيه‬ ‫غسل اخلضروات‪ :‬أضيفي ملء ملعقة من اخلل ف��ي علبة م��ع��دن��ي��ة مغلقة وض��ع��ي ف��ي وسطه‬ ‫وامللح إل��ى امل��اء ال��ذي تغسلني به اخل��ض��راوات تفاحة لتمتص الرطوبة‪.‬‬ ‫فتموت اجلراثيم العالقة بها وتهبط إلى القاع ‪.‬‬ ‫تغطية العجينه‪ :‬يجب تغطية العجينة بعد‬ ‫تثليج اخل �ض��روات‪ :‬حتى تظل اخل��ض��راوات العجن‪ ،‬حتى ال جتف عند تعرضها للهواء‪.‬‬ ‫محتفظة بلونها أثناء تثليجها‪ ،‬ضعيها لبضع‬ ‫ث��وان في امل��اء املغلي وامللح ثم في امل��اء البارد ماء العجينه‪ :‬يستحسن استخدام املاء الدافئ‬ ‫وليس املغلي في عجن العجينة ذات اخلميرة‪،‬‬ ‫فورا‪ ،‬و إحفظيها في أكياس نايلون‪.‬‬ ‫حتى تتخمر بسرعة وفي ذلك اختصارللوقت‪.‬‬ ‫ال ل�ل��دم��وع‪ :‬للحد م��ن ال��دم��وع عند تقشير أو‬ ‫تقطيع البصل‪ ،‬يجب أن يب ّرد أوال‪ .‬ميكن أيضا َ ق �ب��ل خ �ب��ز ال �ك �ي��ك و امل �ع �ج �ن��ات‪ :‬يستحسن‬ ‫ق��ط��ع رأس ال��ب��ص��ل��ة م��ع اإلب���ق���اء ع��ل��ى ج��ذره��ا تسخني الفرن قليال ويجب تسخني الفرن جيدا‬ ‫ال��ذي يحتوي على كميات كبيرة من املكونات قبل خبز املعمول حتى ال يستغرق خبز املعمول‬ ‫الكبريتية التي من شأنها أن تثير الدموع عند وق���ت ط��وي��ل ف��ي عملية اخل��ب��ز مم��ا ي���ؤدي إل��ى‬ ‫قطع البصلة‪ ،‬تتم إزال���ة اجل��ذر قبل الطهي أو احتراق التمر‪.‬‬ ‫األكل‪.‬‬ ‫عند سلق البيض‪ :‬يستحسن إض��اف��ة ملعقة حت �م �ي��رال��دج��اج‪:‬ع��ن��د ط��ه��ي احل��ب��ش ( ال��دي��ك‬ ‫ك��ب��ي��رة م���ن اخل���ل إل���ى امل����اء ال��س��اخ��ن ح��ت��ى ال ال��روم��ي) أو ال��دج��اج‪ ،‬يجب أ ن يوضع بشكل‬ ‫ت��ت��س��رب م��ح��ت��وي��ات ال��ب��ي��ض��ة إل���ى اخل����ارج إذا يكون فيه الصدر نحو األسفل‪ ،‬بهذه الطريقة‬ ‫ال ضرورة لتطرية الدجاج أو احلبش بالزبدة‪.‬‬ ‫انكسرت قشرتها اخلارجية‪.‬‬

‫ثقف نفسك واق��رأ كثيرا ً استفد وأف��د غيرك فالقراءة ت��زود عقولنا مبواد‬ ‫املعرفة فقط‪ ,‬والتفكير هو الذي يجعلنا منلك ما نقرأ …‬ ‫اخترنا لكم في صحيفة املركز زاوية"ثقف نفسك" والتي تهدف إلى تغطيه كل‬ ‫ما يتعلق بالثقافه في جميع املجاالت‪ ..‬بإمكانكم إرسال اقتراحاتكم ومواد تتعلق‬ ‫بالزاوية على البريد االلكتروني للصحيفة‪.‬‬

‫خماطر �أ�رضار و �سلبيات الوجبات ال�رسيعة‬ ‫تعرف الوجبة السريعة بأنها الوجبة التي‬ ‫حت���ت���وي ع��ل��ى أط��ع��م��ة س��ري��ع��ة التحضير‬ ‫وال��غ��ن��ي��ة ب��ال��ده��ون وال��س��ك��ري��ات وال��زي��وت‬ ‫وامللح‪ ,‬مرتفعة السعرات احلرارية مثل قطع‬ ‫الدجاج املقلية والبرجر وقطع البطاطا املعلبة‬ ‫والشيبس والفطائر والبيتزا وال��ش��اورم��ا‬ ‫واملشروبات الغازية‪.‬‬ ‫وت��ن��اول ه��ذه الوجبات تعرض‬ ‫اإلن��س��ان للمخاطر‬ ‫الصحية ألنها‬ ‫ت��ش��ج��ع��ه على‬ ‫ت����ن����اول ط��ع��ام‬ ‫ب�����س�����ع�����رات‬ ‫ح��������راري��������ة‬ ‫ف������ائ������ض������ة‪،‬‬ ‫ت������زي������د ع���ن‬ ‫م��ت��ط��ل��ب��ات��ه‬ ‫واحتياجاته‬ ‫ال���ط���ب���ي���ع���ي���ة‬ ‫ال����ب����س����ي����ط����ة‪،‬‬ ‫ك���م���ا أن وج���ب���ات‬ ‫امل���أك���والت ال��س��ري��ع��ة ت��ش��وش ع��م��ل ن��ظ��ام‬ ‫التحكم في الشهية في الدماغ‪ ،‬ألنها تتميز‬ ‫بكثافة الطاقة‪ ،‬حيث حتتوي وجبتها على‬ ‫سعرات حرارية تزيد مرتني عن السعرات‬ ‫في وجبة مماثلة احلجم من الغذاء الصحي‪.‬‬ ‫ان ال��دول األكثر استهالكا ً للدهون بها أكثر‬ ‫ع��دد من الوفيات التي تقل بدورها فى دول‬ ‫آسيا مثل الصني وال��ي��اب��ان إلعتمادهم على‬ ‫األعشاب الطبيعية وزيت الزيتون فى الطعام ‪.‬‬ ‫اإلع��ت��م��اد ع��ل��ى ال��وج��ب��ات ال��س��ري��ع��ة تسبب‬

‫ف���ى ان���ت���ش���ار ال��ك��ث��ي��ر م���ن األم�������راض مثل‬ ‫ال��س��م��ن��ة وال���ت���ش���ح���م ال���ك���ب���دى وه��ش��اش��ة‬ ‫العظام وتكيسات املبيض وغيرها فضالً‬ ‫عن أن ش��رب املياه الغازية يصيب العظام‬ ‫بالهشاشة‬

‫سندوتش سريع‪ ..‬يدمر ذاكرتك‬ ‫وق���د أظ��ه��رت دراس����ة اع��ده��ا معهد‬ ‫ك���اول���ي���ن���س���ك���ا ل��ل��أب�����ح�����اث ف��ى‬ ‫ستوكهولم ‪ ،‬أن ن��ظ��ام��ا ً غ��ذائ��ي��ا ً‬ ‫غنيا ً بالسكر والشحوم كما هى‬ ‫احل���ال ف��ى ال��وج��ب��ات السريعة‬ ‫قد يساهم فى اإلصابة مبرض‬ ‫الزهامير‪.‬‬

‫وجبة سريعة‪..‬‬ ‫تعادل إدمان الهيروين‬ ‫وق���د ح���ذر ب��اح��ث��ون ب��ري��ط��ان��ي��ون من‬ ‫أن ال��وج��ب��ات ال��س��ري��ع��ة ال��دس��م��ة والغنية‬ ‫بالدهون‪ ،‬قد تسبب اإلدمان بنفس الطريقة‪،‬‬ ‫ال���ت���ي ت��س��ب��ب��ه��ا امل�����خ�����درات‪ ،‬وخ��ص��وص��ا ً‬ ‫الهيروين‪ ،‬حيث اكتشفوا أن اإلف���راط في‬ ‫األكل ليس بسبب نقص اإلرادة والسيطرة‬ ‫على ال��ن��ف��س‪ ،‬وإمن���ا بسبب ع��وام��ل إدم��ان‬ ‫معينة ‪ ،‬بحيث يصبح جسم اإلنسان مدمنا‬ ‫ع��ل��ى ال���ده���ون وال��س��ك��ري��ات ‪ ،‬األم����ر ال��ذي‬ ‫يساعد في تفسير ارتفاع معدالت البدانة‬ ‫في العالم ‪.‬‬

‫اعمل بذكاء ال بعناء‬ ‫األول بدأ يحضر التنب وميأل الغرفة‬ ‫أحضر األب أوالده الثالثة‬ ‫وقال لهم ‪ :‬يوجد هنا ثالث غرف فارغة والثاني أحضر الصوف‬ ‫وأري��د من كل واح��د منكم أن يأخذ غرفة وبقي أخوهم جالس يتفرج عليهم وقبل‬ ‫ومي�لأه��ا ب��أي ش��يء وال ��ذي مي�لأ غرفته أن ي �ن �ت �ه��وا م ��ن ع �م �ل �ه��م أح �ض��ر شمعة‬ ‫أوال عن أخرها سينال جائزة قيمة‬ ‫وأشعلها فملئت الغرفة نورا ‪.‬‬

‫ثالثيـ ــات‬ ‫ ثالثة ال تأخذهن حتى تسأل عنهن ‪:‬‬‫العسل ‪ ،‬والدين ‪ ،‬والزوجة ‪.‬‬ ‫ وثالثة ال ترتاح حتى يغادرونك ‪:‬‬‫الوسوسة ‪ ،‬وال َدين ‪ ،‬ورفيق السوء ‪.‬‬ ‫ وثالثة إذا أبطأن ذهبت فائدتهن ‪:‬‬‫الوليمة ‪ ،‬والتعزية ‪ ،‬وصالة املغرب ‪.‬‬ ‫ وثالثة إياك وصحبتهم ‪:‬‬‫األحمق ‪ ،‬وقليل الهمة ‪ ،‬وقليل املروءة‬

‫ وثالثة ال تستمع إليهم ‪:‬‬‫الكذاب ‪ ،‬والنمام ‪ ،‬وشاهد الزور ‪.‬‬ ‫وثالثة ال تصحبهم ‪:‬‬ ‫احلسود ‪ ،‬وصاحب العني ‪ ،‬وغاضب الوالدين ‪.‬‬ ‫وثالثة ال تفتك آراؤهم ‪:‬‬ ‫احملافظ على صالته ‪ ،‬واجلواد الكرمي وراضي‬ ‫الوالدين ‪.‬‬

‫ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !!‬

‫ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !!‬

‫ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !! ثقف نف�سك !!‬

‫ثقف نف�سك !!‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬


‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫‪25‬‬

‫اسستطالع شامل وواسع‪:‬‬

‫املجتمع العربي يريد جمع العمل البرملاني مع امليداني والتوجه للمنابر الدولية‬ ‫وفق ًا لنتائج االستطالع‪َ :‬من أكثر تأثير على التصويت للكنيست‪ :‬اعتبارات أيديولوجية أم شخصيات املرشحني؟‬

‫ي��واص��ل م��رك��ز " م��دى الكرمل " مسيرة البحث‬ ‫والدراسة للمجتمع العربي في إسرائيل وهذه املرة‬ ‫موسعة ح��ول "املشاركة‬ ‫م��ن خ�لال ورش���ة عمل‬ ‫ّ‬ ‫احلزبي‪ :‬نتائج استطالع الرأي‬ ‫البرملانيّة واألداء‬ ‫ّ‬ ‫الفلسطيني في إس��رائ��ي��ل"‪ ،‬تعقد اخلميس‬ ‫العام‬ ‫ّ‬ ‫ال��ق��ادم ف��ي ف��ن��دق ج��ول��دن ك����روان ف��ي ال��ن��اص��رة‪.‬‬ ‫وت��أت��ي ه��ذه ال��ورش��ة على ض��وء نتائج استطالع‬ ‫رأي عام قام بإجنازه مركز "مدى الكرمل‪-‬املركز‬ ‫العربي للدراسات ‪ ‬االجتماعية التطبيقية" حول‬ ‫هذا املوضوع (ومواضيع أخرى ذات صلة)‪ .‬شمل‬ ‫االستطالع مقابالت وجها لوجه مع عينة متثيليّة‬ ‫للفلسطينيي في إسرائيل؛ وه��و األول من نوعه‬ ‫نّ‬ ‫م��ن ناحية شموليّة امل��واض��ي��ع‪ ،‬ومتثيليّة العيّنة‪،‬‬ ‫ومنهجية جمع املعطيات ويكشف عن معطيات هامة‬ ‫جدا تستدعي اهتماما شديدا من قبل السياسيني‬ ‫العرب على وج��ه اخل��ص��وص‪ .‬يتمحور استطالع‬ ‫ال����رأي ال���واس���ع (مت ف��ي ‪ )2013‬ب��ن��ج��اع��ة العمل‬ ‫البرملاني العربي إضافة لنجاعة العمل القانوني‪،‬‬ ‫جلنة امل��ت��اب��ع��ة‪ ،‬املنظمات غير احلكومية والعمل‬ ‫االح��ت��ج��اج��ي‪ .‬وي��ك��ش��ف االس��ت��ط�لاع ع���ن تقييم‬ ‫املواطنني العرب لألحزاب العربية في الكنيست من‬ ‫ناحية سن قوانني تخدمهم‪،‬متثيل مصاحلهم‪،‬الدفاع‬ ‫عن قضايا األرض واملسكن واالقتصاد والتعليم‬ ‫واحلقوق الثقافية واحلكم احمللي‪،‬إحباط سياسات‬ ‫عنصرية جتاه املجتمع العربي واملساهمة في إنهاء‬

‫االح��ت�لال وحت��س�ين وض��ع ال��ن��س��اء إل���خ‪ .‬ويختلف‬ ‫تقييم املجتمع العربي إلداء األح��زاب في كل واحد‬ ‫من امل��ج��االت امل��ذك��ورة‪ .‬فمثالً يعتبر أدائ��ه��م سيئا ً‬ ‫م��ن قبل ‪ % 60‬م��ن املستطلعني ف��ي ح��ل املشاكل‬ ‫االقتصادية لكن تقييم األداء في املجاالت األخرى‬ ‫يختلف ع��ن ذل��ك‪ .‬ويكشف االستطالع ع��ن نتائج‬ ‫مثيرة مثلما يكشف عن رأي املجتمع العربي حول‬ ‫جدوى العمل البرملاني مقابل العمل امليداني عالوة‬ ‫على رأي��ه باستخدام األح��زاب العربية للكنيست‪،‬‬ ‫العمل اجلماهيري‪ ،‬املنابر الدولية واإلعالم العبري‬ ‫والعربي الدولي واألجنبي‪.‬‬ ‫ردا ع��ل��ى س����ؤال‪ :‬م��ا ه��ي أه��م��ي��ة األدوات التالية‬ ‫لعمل األحزاب العربية (من مهم جدا إلى غير مهم‬ ‫إطالقا) رمبا بخالف ما يظن فإن املجتمع العربي‬ ‫في رده على السؤال املذكور يولي أهمية إلمكانيات‬ ‫العمل التي يتيحها الكنيست (‪ )73%‬يليها طرح‬ ‫ال��ق��ض��اي��ا املجتمع ال��ع��رب��ي ف��ي إس��رائ��ي��ل باملنابر‬ ‫الدولية (‪ .)71%‬كذلك يولي املجتمع أهمية للعمل‬ ‫اجلماهيري وللظهور في وسائل االعالم‪ .‬ويتوقف‬ ‫االستطالع عند تأثير األحزاب العربية على اجلمهور‬ ‫العربي من ناحية التثقيف السياسي‪ ،‬احملافظة على‬ ‫الهوية‪ ،‬تنظيم املجتمع العربي‪ ،‬التواصل مع بقية‬ ‫الشعب الفلسطيني والعالم العربي وحل املشاكل‬ ‫اليومية للناس ورف���ع مكانة امل���رأة العربية ال��خ ‪.‬‬ ‫كما يبدي تقييم املجتمع العربي إلداء األحزاب في‬

‫ويؤكد بروفيسور ن��دمي روحانا مدير‬ ‫مجاالت متعددة‪ .‬فمثالً يقيّم حوالي ‪60%‬‬ ‫"م���دى ال��ك��رم��ل" وم��دي��ر امل��ش��روع أن‬ ‫م��ن املست َطلعني أداء األح����زاب ب��أن��ه سيء‬ ‫امل��رك��ز ي��ن��وي‪ ،‬م��ن خ�لال ه��ذه ال��ورش��ة‪،‬‬ ‫في ح ّل املشاكل االقتصادية ولكن يختلف‬ ‫م��ن��اق��ش��ة ه�����ذه امل���واض���ي���ع مب��ش��ارك��ة‬ ‫األم����ر ف���ي م���ج���االت أخ�����رى‪ .‬ك��م��ا يفحص‬ ‫ب��رمل��ان��يّ�ين‪ ،‬وأك���ادمي���يّ�ي�ن‪ ،‬وص��ح��ف��يّ�ين‪،‬‬ ‫االس��ت��ط�لاع رأي املجتمع ب��ق��درة األح��زاب‬ ‫ونشطاء سياسيّني‪ ،‬مبنأى عن ضغط‬ ‫العربية على تغيير السياسات احلكومية‬ ‫األج���واء االنتخابية وإمكانية تأثيرها‬ ‫جت��اه املواطنني العرب وبإمكانية التعاون ندمي روحانا‬ ‫على مناقشة امل��وض��وع ب��ع��م��ق‪ .‬منبها‬ ‫مع األحزاب غير العربية من أجل إجنازات‬ ‫إلى أن هذه الورشة‪ ،‬وورشات الحقة‪،‬‬ ‫للمجتمع العربي‪ .‬ويشمل استطالع الرأي‬ ‫أسئلة مثيرة أخ��رى منها تتعلق برؤية اجلمهور ضمن م��ش��روع امل��ش��ارك��ة السياسيّة‪ ،‬تهدف إلى‬ ‫ل��ت��ع��اون األح������زاب ال��ع��رب��ي��ة ف��ي��م��ا ب��ي��ن��ه��ا وم���دى رف��ع درج��ة التفاعل ما بني العمل البحثي والعمل‬ ‫اهتمامهم مبصالح املجتمع العربي وبالقضايا التي ال��س��ي��اس��ي ف���ي خ��م��س��ة م���ح���اور ه����ي‪ :‬امل��ش��ارك��ة‬ ‫تخص الضفة وال��ق��ط��اع ورؤي��ت��ه��م الت��ه��ام النواب ال��ب��رمل��ان��يّ��ة‪ ،‬واحل��رك��ات السياسيّة غير البرملانيّة‬ ‫السياسي‪ ،‬واملن ّظمات غير احلكوميّة‪،‬‬ ‫العرب باالنشغال بالقضية الفلسطينية أكثر من واالحتجاج‬ ‫ّ‬ ‫القضايا اليومية‪ .‬وهل النواب العرب احلاليون أكثر وال���وس���ائ���ل ال��ق��ان��ون��يّ��ة‪ ،‬وجل��ن��ة امل��ت��اب��ع��ة ال��ع��ل��ي��ا‪.‬‬ ‫كفاءة ممن سبقوهم؟ وم��ا هو االعتبار األساسي باإلضافة إل��ى ع��رض النتائج‪ ،‬سيعقّب برملانيون‬ ‫ف��ي ق��رار الناخب عند التصويت حل��زب معني في من القوى املركزية الثالث في املجتمع الفلسطيني‬ ‫انتخابات الكنيست (اعتبار سياسي أيديولوجي‪ ،‬في إسرائيل واملمثلة في البرملان‪ ،‬وقوى سياسية‬ ‫الشخصيات املرشحة ف��ي القائمة‪ ،‬وج���ود نساء مقاطعة لالنتخابات‪ ،‬ومجموعة من األكادمييني‪.‬‬ ‫وغيره)‪ .‬كذلك يستطلع البحث أسباب عدم مشاركة بعد ع��رض النتائج والتعقيب عليها‪ ،‬سيُفتح باب‬ ‫ن��ح��و ‪ 50%‬م��ن امل��واط��ن�ين ال��ع��رب ف��ي ان��ت��خ��اب��ات النقاش للحضور وجميع البرملانيني املشاركني‬ ‫��ت محد ٌد ألسئلة‬ ‫الكنيست (السبب األهم‪ :‬احتجاج على أداء األحزاب في ال��ورش��ة‪ .‬كما سيُخصص وق ٌ‬ ‫العربية) وتؤيد أغلبية ساحقة (‪ )90%‬من املجتمع الصحافيني‪ .‬سيشارك في الورشة عدد كبير من‬ ‫العربي خوض انتخابات الكنيست في قائمة عربية السياسيني‪ ،‬الصحفيني واألكادمييني وطاقم من‬ ‫واحدة‪.‬‬ ‫الباحثني في " مدى الكرمل"‪.‬‬


‫‪26‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫شايفك ‪ ..‬كلمة وصورة‬

‫ربما كلمات نقرؤها فتحلق بنا إلى عالم اإلحساس‪ ,‬أو تحملنا على أجنحة اإلمعان‪ ,‬نطير بها في‬ ‫جميع مرافق الحياة‪ ,‬نتناول من خاللها ايجابيات وسلبيات مجتمعنا‪!..‬‬ ‫أو صوره نتوقف أمامها فال نكاد نفيق من روعتها‪ ,‬او نستوقف من خاللها ما يعاني منه‬ ‫مجتمعنا!‪.‬فما رأيكم لو اجتمعت الكلمة والصورة؟!‬ ‫يسرنا أن نقدم لقرائنا األعزاء‪ ,‬زاوية "شايفك"‪ ,‬األسبوعية‪ ,‬سيتم من خاللها تسليط الضوء من‬ ‫خالل (صورة وكلمة)‪ ,‬على كل زوايه في بلداتنا‪ ,‬لتكون زاوية ساتيرية تحمل بعضا من الفكاهة‪,‬‬ ‫والنقد البناء!‬ ‫ونداء إلى قرائنا األعزاء‪ :‬كل من يصادف صورة مميزة‪ ,‬أو منظرا يحمل نقدا مالئما ‪ ,‬إرساله‬ ‫للصحيفة على البريد االلكتروني‪ ,‬أو التواصل معنا على هاتف الصحيفة‪.‬‬

‫كالسيكو من‬ ‫نوع اخر!‬

‫جيش ارهابي!‬ ‫قام جنود إسرائيليني بطباعة كتابات إجرامية‬ ‫ضد العرب على قمصانهم خالل إنهائهم لدورة‬ ‫تدريبية‪ ،‬وق��د كتب على ه��ذه القمصان"תדע‬ ‫כל אם ערבייה כי גורל בניה נתון בידינו‬ ‫שכם אנחנו בדרך" "لتعلم ك��ل أم عربية‬ ‫أن م��ص��ي��ر أب��ن��ائ��ه��ا ب��أي��دي��ن��ا‪ ،‬ن��اب��ل��س ن��ح��ن في‬ ‫الطريق"‪!.‬‬

‫إلى الذين فرحوا أو حزنوا‬ ‫لنتيجة الكالسيكو ( ‪1 - 2‬‬ ‫) ‪..‬نذكركم بكالسيكو من‬ ‫نوع آخر يجري في ساحات‬ ‫امل��س��ج��د األق���ص���ى وص��ل��ت‬ ‫نتيجته حتى اآلن ( ‪0 - 4‬‬ ‫) لصالح فريق املرابطني ‪..‬‬ ‫أي��ام بال مستوطنني ‪ ..‬و ال‬ ‫تزال املباراة مستمرة‬

‫حتى كبار‬ ‫السن لم‬ ‫يسلموا من‬ ‫وحشية جيش‬ ‫االحتالل‬ ‫االسرائيلي في‬ ‫باحات املسجد‬ ‫االقصى‬

‫خط الهدنه ‪ 1948‬الزاوية‬ ‫املظلمة بتاريخ فلسطني‬

‫في كلسترول وال؟!‬ ‫ال مش فاهم‬

‫عيد املساخر في مدرستي!‬ ‫أصبح عيد املساخر "البورمي" الّذي ُيحتَ َفل به بذكر خالص اليهود وإفشال‬ ‫مؤامرة هامان بإبادتهم رمزًا إلنتصار الشّ عب اليهودي – كما يزعمون‪-‬‬ ‫على حكم طغيان السامي ‪,‬فلذلك يتّسم عيد املساخر باملرح ويكون هذا العيد‬ ‫مثل الكرنفال‪.‬‬ ‫ونحن لألسف حلقنا بهم ص ٌّم بك ٌم إلى الهاوية! فقد اختتمت بعض املدارس‬ ‫في قضاء النّاصرة فصلها الثّاني على التّوالي باالحتفال مبا يس ّمى "احلفلة‬ ‫مت إجبار ال ّطالب على املشاركة في املساخر البهلوانيّة‪,‬وكذلك‬ ‫التّن ّكر ّية" وقد َّ‬ ‫إجبارهم على شراء مالبس وخزعبالت بهلوانيّة للمسخرة!!! بالله عليكم‬ ‫مش مسخرة!‬

‫في معرض الكتاب‬ ‫ومهرجان التسوق‬ ‫‪ 2014-4-24‬حتى ‪2014-5-3‬‬

‫كفر كنا‬

‫مجفف‬ ‫شعر‬

‫‪59‬‬

‫ش‬

‫عصارة‬ ‫كهربائية‬

‫‪59‬‬

‫ش‬

‫خالط‬ ‫كهربائي‬

‫‪59‬‬

‫ش‬

‫مكوى‬

‫‪59‬‬

‫ش‬

‫خالط‬ ‫كهربائي‬

‫‪69‬‬

‫ش‬


‫‪28‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى الثاني ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫مكابي اخاء الناصرة يقترب من بساتني العليا‬ ‫اجلمهور األخضر يساند فريقه لتحقيق طموحاته‬ ‫املركز‬ ‫بعد الفوز اخلارجي املهم على هبوعيل‬ ‫رمات غان أصبحت أمال فريق مكابي‬ ‫اخاء الناصرة تناطح السحاب لالرتقاء‬ ‫ال���ى ال��درج��ة العليا وأص��ب��ح منافسا‬ ‫عنيدا ألبناء اللد وهبوعيل بيتح تكفا‬ ‫على االرت��ق��اء من املرتبة الثانية حيث‬ ‫يبتعد عنها مسافة نقطتني فقط ‪ ,‬علما‬ ‫ان صاحب املرتبة األولى مكابي نتانيا‬ ‫حقق عودته إليها منذ أسبوعني ‪.‬‬ ‫وج��ددت اجلماهير النصراوية بيعتها‬ ‫ل��ل��ف��ري��ق وع������ادت ل��ت��رت��ي��ب أوراق���ه���ا‬ ‫للمساهمة الفعالة ودع��م الفريق نحو‬ ‫العفولة ‪.‬اما بالنسبة لكادر الفريق سيتغيب عنه‬ ‫االرت��ق��اء م��ن خ�لال اخل��م��س مباريات‬ ‫‪ ,‬حيث من املتوقع ان ي��أم استاد عيلوط عصر العب خط الوسط أمجد سليمان واملدافع االمين‬ ‫اليوم اجلمعة االالف من النصراويني ومحبي عبيدة ابو ربيع بسبب جتميعهما خلمس بطاقات‬ ‫ال��ف��ري��ق لتشجيع االخ���اء ام���ام ضيفه هبوعيل صفراء ‪.‬‬

‫وأخيرا فاز مكابي كفركنا‪..‬‬ ‫فماذا مع اليوم ؟؟‬

‫املركز‬ ‫يستضيف فريق مكابي كفركنا فريق‬ ‫ه��ب��وع��ي��ل م���ج���دال ه��ع��ي��م��ق ع��ل��ى ملعب‬ ‫ك��ف��رك��ن��ا ‪ .‬واألن���ظ���ار تتجه ن��ح��و ت��ك��رار‬ ‫الفوز البيتي الكبير ‪,‬الذي حققه الكناوي‬ ‫اجل��م��ع��ة امل��اض��ي��ة ع��ل��ى ف��ري��ق هبوعيل‬ ‫هرتسليا بثالثية نظيفه سجلها ‪ ,‬في‬ ‫ص��راع��ات ال��ق��اع امللتهب ال���ذي ال يقبل‬ ‫أي ع���ث���رة ص��غ��ي��رة ت��ع��رق��ل ب���ق���اءه في‬ ‫الدرجة األولى ‪.‬وحلسن احلظ للكناوي‬ ‫فهي امل��ب��اراة الثانية البيتية املتتالية له‬ ‫م���ن ث��ل�اث ‪,‬ح��ي��ث س��ي��س��ت��ض��ي��ف أي��ض��ا‬ ‫األسبوع القادم الفريق العائد للمتازة‬ ‫فريق هبوعيل كفار سابا لكن العنوان‬

‫احمد الشيخ‬

‫األبرز للفريق الكناوي فيما تبقى‬ ‫ل��ه م��ن م��ب��اري��ات ه��و ال��ف��وز فقط‬ ‫‪,‬وال��ظ��روف ال تقبل خسارة أي‬ ‫نقطة في صراع ال��ب��ق��اء‬ ‫ف����ي ال����درج����ة‬ ‫األولى ‪.‬‬ ‫ه�����������ذا وك��������ان‬ ‫لالعب احمد الشيخ حصة االس��د‬ ‫بالفوز على هرتسليا بتسجيله هدفا‬ ‫أوروب��ي��ا ال��ى جانب اف��ي عمار وامير‬ ‫غ��دي��ر ل��ك��ل منهما ه���دف ومساهمته‬ ‫بتفوق الفريق اداء على ارض امللعب‬ ‫علما انه تالق في مباراة الفريق امام‬ ‫تسور شالوم ايضا قبل اسبوعني ‪.‬‬

‫بعد تعادل مر مع الناصرة العليا‬

‫ف� � � � ��ري� � � � ��ق ال� � � �ن� � � �ه� � � �ض � � ��ة ال � � � �ن� � � ��اص� � � ��رة‬ ‫ي � �س � �ت � �ض � �ي� ��ف ه � �ب � ��وع � �ي � ��ل ال� �ك� �ع� �ب� �ي ��ة‬ ‫املركز‬ ‫س���ت م���ب���اري���ات ت��ب��ق��ت حتى‬ ‫ن��ه��اي��ة امل��وس��م ف��ي ال��درج��ات‬ ‫الثالثة ويحاول فريق النهضة‬ ‫ال��ن��ص��راوي ص��اح��ب املرتبة‬ ‫ال��ث��ان��ي��ة ف���ي الئ���ح���ة منطقة‬ ‫ي��زراع��ي��ل ال��ب��ق��اء ف��ي ص��ورة‬ ‫امل��ن��اف��س��ة ع��ل��ى االرت���ق���اء ال��ى‬

‫ال���درج���ة ال��ث��ان��ي��ة ك��م��ا رس��م‬ ‫خ��ط��ت��ه م���ن���ذ ب����داي����ة امل���وس���م‬ ‫وم��ن��اف��س��ا ل��ف��ري��ق ه��ب��وع��ي��ل‬ ‫صندله املتصدر بفارق ثالث‬ ‫نقاط ‪.‬علما أنهما تبادال ادوار‬ ‫الصدارة عدة مرات حتى اآلن‬ ‫‪.‬‬ ‫وك�����ان ال���ف���ري���ق ال��ن��ه��ض��ة قد‬ ‫تعثر بتعادل سلبي األسبوع‬

‫امل��اض��ي أم��ام ج��اره عيروني‬ ‫ال���ن���اص���رة ال��ع��ل��ي��ا وت��ن��ق��ص��ه‬ ‫مباراة ‪,‬بينما يستضيف غدا‬ ‫ال��س��ب��ت ع��ل��ى اس��ت��اد عيلوط‬ ‫فريق هبوعيل كعبية والهدف‬ ‫استئناف االنتصارات ‪ .‬علما‬ ‫أن امل���س���ؤول�ي�ن ف���ي ال��ف��ري��ق‬ ‫أكدوا مرارا على االرتقاء ولن‬ ‫يفرطوا فيه ‪.‬‬

‫هبوعيل كفركنا يقترب من الدرجة‬ ‫األولى بعد املنقلب في القمة‬ ‫أيها اجلمهور الدخول مجاني ‪ ..‬امألوا املدرجات‬

‫املركز‬ ‫قمة الالئحة الثانية تلتهب وايضا تبتسم لهبوعيل‬ ‫كفركنا حيث اقتربت اللقمة من الفم وب��ات حلم‬ ‫العودة الى الدرجة األولى مباشرة على بعد أمتار‬ ‫قليلة دون ال��دخ��ول إل��ى ص��راع��ات االخ��ت��ب��ارات‬ ‫وذل��ك بالتزامن م��ع ت��ده��ور حالة املتصدر أبناء‬ ‫مجد الكروم بتعادله مع معلوت وف��وز الكناوي‬ ‫على امل��غ��ار بثالثية قلصت ال��ف��ارق بينهما إلى‬ ‫ف��ارق األه���داف فقط بعد ان ك��ان ‪ 7‬نقاط‬ ‫فهل يستطيع هبوعيل كفركنا فعلها‬ ‫بالصمود حتى النهاية وحتقيق‬ ‫االرتقاء ؟؟‬ ‫األج�����واء ف��ي ال��ف��ري��ق ايجابية‬ ‫للغاية واالس���ت���ع���دادات تليق‬ ‫بفريق درج��ة األول��ى ‪ ,‬فغدا‬ ‫األحمر الكناوي يستضيف‬ ‫ف���ري���ق ه��ب��وع��ي��ل ك��وك��ب‬ ‫على ملعبه الساعة الثالثة‬ ‫وال���ن���ص���ف ‪,‬واجل���م���ه���ور‬ ‫م���دع���و ل���ل���دخ���ول م��ج��ان��ا‬ ‫عمر اعمر‬

‫مللء املدرجات بالرايات الكناوية فهل يستطيع‬ ‫الفريق رد اجلميل جلمهوره وتعويض ما فات من‬ ‫انتكاسات خالل الفترة املاضية ؟‬ ‫اجلواب اليوم ‪.‬‬ ‫كابنت الفريق عمر اعمر قال‬ ‫ل��ل��م��رك��ز ‪ ":‬ل��ن ت��ف��ل��ت اللقمة‬ ‫م���ن ال���ف���م ف��ه��ي اخ����ر ف��رص��ة‬ ‫ل��ن��ا لتحقيق حلمنا ب��ال��ع��ودة‬ ‫السريعة إل��ى األول��ى ولتجنب‬ ‫ص���راع���ات االخ��ت��ب��ار ‪ ,‬ال��ي��وم‬ ‫ن��س��ت��ق��ب��ل ه��ب��وع��ي��ل ك��وك��ب‬ ‫وس��ن��واص��ل االن��ت��ص��ارات‬ ‫الن ال�ل�اع���ب�ي�ن واالدارة‬ ‫وامل���س���ؤول�ي�ن يستحقون‬ ‫حل�����ظ�����ات ال������ف������رح ع��ل��ى‬ ‫اجلهود املضنية منذ بداية‬ ‫امل��وس��م لتحقيق االرت��ق��اء‬ ‫" ‪ .‬واض����اف ‪ ":‬اجلميع‬ ‫في نشوة االجواء اإليجابية‬ ‫وكلنا يد واحده " ‪.‬‬

‫هل يتخطى شباب طرعان نظيره اليوم‬

‫املركز‬ ‫م��ب��اراة بيتية هامة للغاية يخوضها فريق شباب‬ ‫ط��رع��ان ظ��ه��ر ال��ي��وم ع��ل��ى ملعب ك��ف��رك��ن��ا بقيادة‬ ‫امل���درب م��راد سالمه ف��ي خضم مسيرة الهروب‬ ‫من قاع الالئحة وذلك باستضافته فريق هبوعيل‬ ‫عسفيا الذي يعلوه بفارق نقطتني في الئحة الدرجة‬

‫الثانية الشمالية ب ‪.‬‬ ‫وكان الفريق الطرعاني قد عاد بتعادل سلبي من‬ ‫يوكنعام اجلمعه املاضية علما ان��ه يحقق نتائج‬ ‫طيبة منذ ق��دوم امل��درب م��راد سالمة وال��ذي جاء‬ ‫بديال للمدرب عمر زرعيني الذي استقال من اجل‬ ‫مصلحة الفريق قبل اسابيع ‪.‬‬

‫امل ��وه �ب ��ة م �ح �م��د ج�ل�ال‬ ‫خ �ط �ي ��ب ف� ��ي ح �س ��اب ��ات‬ ‫ال � � � �ن� � � ��اص� � � ��رة ال � �ع � �ل � �ي� ��ا‬ ‫املركز‬ ‫‪ ‬يطمح ال�لاع��ب الصغير محمد ج�لال خطيب‪ ‬من‬ ‫بلدة كفركنا الوصول إلى عالم النجومية من خالل‬ ‫لعبة كرة القدم التي ميارسها منذ صغره‪ .‬محمد‬ ‫خطيب الذي يبلغ من العمر ‪ 8‬سنوات يجيد اللعب‬ ‫في اخلطوط األمامية ويتمتع بسيطرة مطلقة على‬ ‫الكرة ال��ى جانب تصويبة قاتلة ‪ ،‬ه��ذه املالمح لم‬ ‫تغب عن عيني فريق نتسيرت عيليت الذي سارع‬ ‫ال��ى ضمه ‪ ،‬بعد ان ك��ان ي��ت��درب ف��ي م��درس��ة كرة‬ ‫القدم في كفركنا‪.‬‬ ‫وف��ي حديث م��ع وال���ده ج�لال خطيب ق��ال ‪":‬نحن‬ ‫نتحدث عن موهبة كروية من الطراز األول‪ ،‬وكلنا‬ ‫ام��ل ان محمد سيشق طريقه ال��ى النجومية النه‬ ‫يتمتع مبواصفات جتعله العبا من الطراز االول‬ ‫وه��و ما زال في بدايه عمره ‪ .‬منذ املوسم القادم‬ ‫سيتدرب في فريق نتسيرت عيليت بعد اجتيازه‬

‫محمد خطيب‬

‫االختبارات وضمه للفريق "‪ .‬أما محمد فقال انه‬ ‫يطمح للتقدم في مجال كرة القدم وسيفعل كل ما‬ ‫ميكنه من اجل ذلك " ‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى الثاني ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫‪29‬‬

‫حتية للشباب الكناوي‬

‫نادي حطني‬ ‫ش �ب �ي �ب �ت ��ي ه� �ب ��وع� �ي ��ل وب � �ي � �ت� ��ار رض� � ��وان‬ ‫للكاراتيه يشارك‬ ‫ك� �ف ��رك� �ن ��ا ي� �ت� �ع ��ان� �ق ��ان ب� �ع ��د ف� � ��وز األول‬ ‫في بطولة دولية‬ ‫في ايطاليا‬ ‫املركز‬ ‫منذ زمن لم تشهد كفركنا‬ ‫دي���رب���ي ع��ل��ى ملعبها وق��د‬ ‫حتقق مع شبيبتها هبوعيل‬ ‫وب���ي���ت���ار ال��س��ب��ت امل��اض��ي‬ ‫ال��ل��ذان برهنا ان��ه ميكن ان‬ ‫يشهد امللعب الكناوي أحلى‬ ‫لقاءات فرقه الكبيره دون‬ ‫اللجوء مللعب خارجي ‪.‬‬ ‫واجري اللقاء بروح أخوية‬ ‫س�����ادت�����ه روح ري���اض���ي���ة‬ ‫طاملا بحثنا عنها بحضور‬ ‫ع���ش���رات امل��ش��ج��ع�ين ال���ذي���ن م��ل��أوا امل���درج���ات‬ ‫لالستمتاع ب��أداء العبي الفريقني ‪.‬وك��ان الفوز‬ ‫لصالح شبيبة هبوعيل بالنتيجة ‪ 2-1‬الساعي‬ ‫لالرتقاء الى الدرجة املمتازة للشبيبة حيث متكن‬

‫م��ن ال��ف��وز بالدقيقة األخ��ي��رة ع��ن ط��ري��ق العبه‬ ‫سعيد طه على الرغم من ان افضلية اللعب كانت‬ ‫لشبيبة بيتار رضوان ‪ .‬وبهذا الفوز بقي الفريق‬ ‫االحمر مطاردا كفار يونا في القمة مبتعدا عنه‬ ‫نقطة واحده آمال تعثره ليحل محله في القمة ‪.‬‬

‫املركز‬ ‫برعاية مجلس محلي طرعان واملركز اجلماهيري‬ ‫والدعم املتواصل من رئيس املجلس عماد دحلة‪،‬‬ ‫ش���ارك ن���ادي ش��وت��وك��ان ك��رات��ي��ه ح��ط�ين األح��د‬ ‫امل��اض��ي ف��ي ال��ب��ط��ول��ة ال��دول��ي��ة ‪ -‬ك���أس القلوب‬ ‫‪ ،heart cup‬والتي أجريت في مدينه ترفيسو‬ ‫اإليطاليه‪ .‬وقد سافر مدير النادي امل��درب وائل‬ ‫غ�بن م��ع املنتخب امل��ؤل��ف م��ن ‪ 28‬عضو برعاية‪،‬‬ ‫نادي رين بوكان الناصرة ب��إدارة امل��درب القدير‬ ‫خليل عباس من الناصرة‪ ،‬وبرفقة احلكم الدولي‬ ‫امل����درب ال��ق��دي��ر ج��م��ال س��ع��ده م��ن ش��ف��اع��م��رو"‪.‬‬ ‫حيث ج��رت البطولة على م��دار يومني ف��ي صالة‬ ‫ن��ادي رين بوكان العاملي للكراتيه ب��إدارة اخلبير‬ ‫اإليطالي سنسي اوفيليو ميكيالن‪ .‬وق��د ش��ارك‬ ‫‪ 1480‬متباري من ‪ 8‬دول أوروبية مختلفة‪ .‬علما‬ ‫ان ‪ 24‬العبا من أعضاء املنتخب احمللي شاركوا في‬

‫البطولة وحصلوا على مراتب مشرفة‪ .‬من بينهم‬ ‫العب نادي شوتوكان حطني البطل حسني هشام‬ ‫دحله من طرعان‪ ،‬الذي حصل على املرتبة األولى‬ ‫وامل��ي��دال��ي��ة الذهبية ف��ي فئة ال��ك��ات��ا‪ .‬بينما ش��ارك‬ ‫امل���درب وائ���ل غ�بن ف��ي التحكيم على م���دار يومي‬ ‫البطولة‪.‬‬ ‫من جهة أخرى يشارك نادي حطني اليوم اجلمعة‬ ‫في بطولة محليه للكراتيه شوتوكان التي ستجري‬ ‫في بلدة طرعان‪ .‬وذلك مبشاركة نواد مختلفة من‬ ‫أرجاء البالد ‪.‬‬

‫* اب���دت ع��دة أن��دي��ة اوروب��ي��ة‬ ‫اه���ت���م���ام���ه���ا ب����ض����م ال��ل�اع����ب‬ ‫ال��ك��روات��ي ماندكويتجش ‪27‬‬ ‫ع��ام��ا الع��ب ال��ب��اي��رن االمل��ان��ي ‪،‬‬ ‫من بينها تشيلسي‪ ،‬يوفنتوس‬ ‫وآرس��ن��ال‪ ،‬لكن رئيس النادي‬ ‫اق���ف���ل ال���ب���اب ام���ام���ه���م م��ع��ب��را‬ ‫ع��ن اعجابه ب��ال�لاع��ب واصفا‬ ‫كايخون‬ ‫م���ج���ه���وده ف����ي امل���ل���ع���ب ب��غ��ي��ر‬ ‫البشري‬ ‫وم���ؤك���دا ع��ل��ى ع����دم ت��ف��ك��ي��ر ال���ن���ادي ال��ب��اف��اري‬ ‫ب��االس��ت��غ��ن��اء ع��ن خ��دم��ات��ه أو بيعه ف��ي الصيف‬ ‫ال��ق��ادم ‪.‬وذل����ك م��ع ال��ع��ل��م ان ال��ن��ادي ت��ع��اق��د مع‬ ‫املهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي ‪.‬‬ ‫* حقق فريق برشلونة اإلس��ب��ان��ي لقب بطولة‬ ‫دوري األبطال األوروبي للشباب بعد الفوزعلى‬ ‫بنفيكا البرتغالي بثالثية نظيفة ‪..‬وكانت حصة‬ ‫االسد بالفوز للمغربي منير احلدادي الذي سجل‬ ‫هدفني الى جانب رودريجو تارين ‪.‬‬ ‫* يتواجد النجم السويدي هذه االيام في بلده‬ ‫ال��س��وي��د ح��ي��ث ش���ارك بتشييع شقيقه ال��ذي‬ ‫توفي بعد ص��راع طويل م��ع امل��رض وحت��دث‬ ‫شهود عيان ان النجم ق��ام بدفن شقيقه على‬ ‫الطريقة اإلسالمية علما ان زالت���ان يخوض‬ ‫مرحلة ع�لاج اث��ر اصابته م��ع فريقه باريس‬ ‫سان جيرمان ‪.‬‬ ‫* أشار أليخاندرو سابيال املدير الفني‪ ‬للمنتخب‬ ‫األرجنتيني لكرة القدم إل��ى حلمه ب��أن تكون‬ ‫املباراة النهائية للمونديال بني‪ ‬منتخبي بالده‬ ‫واملنتخب البرازيلي‪.‬وأكد سابيال أن املنتخب‬ ‫البرازيلي كان دائما األفضل‪ ،‬وقد رشحه إلى‬ ‫جانب منتخبي أسبانيا وأملانيا لنيل لقب‪ ‬بطولة‬ ‫كأس العالم ‪ 2014‬في البرازيل‪.‬‬ ‫*أكد بيبي ماروتا املدير العام لنادي يوفنتوس‬ ‫اإليطالي‪ ،‬أن املفاوضات اخلاصة بتمديد عقد‬ ‫امل��درب انطونيو كونتي ستتم بنهاية املوسم‬

‫احلالي في ظل انشغال الفريق الكبير باملنافسة‬ ‫على لقبي بطولة ال��دوري االيطالي وال��دوري‬ ‫االوروبي هذا املوسم‪.‬‬ ‫‪ ‬وي���ت���ص���در "ال���س���ي���دة ال���ع���ج���وز" م��س��اب��ق��ة‬ ‫"الكالتشيو" ب��ف��ارق ثماني نقاط ع��ن روم��ا‬ ‫ص��اح��ب امل���رك���ز ال��ث��ان��ي ق��ب��ل ‪ 5‬ج����والت من‬ ‫ال��ن��ه��اي��ة‪ ،‬بينما سيلعب ذه���اب نصف نهائي‬ ‫البطولة الثانية ضد بنفيكا البرتغالي األسبوع‬ ‫املقبل‪.‬‬ ‫*حسب دراس��ة بريطانية ‪:‬ن��ادي مانشستر‬ ‫سيتي مينح العبيه أعلى رواتب على مستوى‬ ‫جميع األندية الرياضية في العالم‪.‬‬ ‫اذ يبلغ متوسط روات��ب الالعبني األساسيني‬ ‫للفريق ‪3‬ر‪ 5‬مليون جنيه استرليني سنويا‬ ‫لكل الع��ب‪ ،‬أي مبعدل ‪653‬ر‪ 102‬ال��ف جنيه‬ ‫استرليني اسبوعيا‪.‬‬ ‫*أك��د االسباني خوسيه كايخون جنم وسط‬ ‫ف��ري��ق ن��اب��ول��ي اإلي��ط��ال��ي أن رحيله ع��ن ري��ال‬ ‫م��دري��د ال��ص��ي��ف امل��اض��ي ك���ان ق����رارا صعبا‪،‬‬ ‫ولكنه شدد على أنه ال يشعر بالندم مع اقتراب‬ ‫املوسم األول له مع نابولي من نهايته‪ .‬وانتقل‬ ‫كاييخون ‪ 27‬عاما إلى صفوف نابولي مقابل‬ ‫نحو عشرة ماليني يورو بعدما فشل في حجز‬ ‫مكان أساسي في التشكيل األساسي لريال‬ ‫مدريد‪.‬وقدم العب الوسط االسباني مستوى‬ ‫رائعا مع نابولي هذا املوسم‪ ،‬وسجل ‪ 12‬هدفا‬ ‫في ‪ 32‬مباراة في الدوري اإليطالي‪.‬‬

‫ف ��ري ��ق م ��درس ��ة أوالد ك �ف��رك �ن��ا ي� �ح ��رزون‬ ‫ل� �ق ��ب ب� �ط ��ول ��ة اب � � ��اء وأب� � �ن � ��اء ف � ��ي امل �ل �ع��ب عامليات ‪:‬‬

‫املركز‬ ‫حقق فريق مدرسة أوالد كفركنا بقيادة امل��درب‬ ‫مروان عواوده املرتبة األولى في البطولة املصغرة‬ ‫لكرة القدم والتي ج��رت على ملعب الرمله عصر‬ ‫األربعاء الفائت حتت عنوان "آباء وأبناء في امللعب‬ ‫" وق��د أح���رز ال��ف��ري��ق لقب البطولة على حساب‬ ‫نظرائه في البطولة والتي ش��ارك فيها ‪ 12‬فريقا‬ ‫م��ن الوسطني العربي وال��ي��ه��ودي وك���ان م��ن بني‬ ‫الفرق املشاركة كريات شمونه ‪ ,‬العفوله عرابه ‪,‬‬ ‫اعبلني ‪,‬اور عكيفا‪ ,‬الرمله ‪ .‬فكرة البطولة تكمن في‬ ‫مشاركة االب��اء ابنائهن في نفس الفريق واللعب‬ ‫امام نظرائهم حيث يتكون الفريق من خمسة اباء‬ ‫وخمسة ابناء ‪.‬‬ ‫ع��ن فكرة البطولة وفرقها حدثنا اطلعنا امل��درب‬ ‫مروان عواوده عن ذلك قائال "البطولة هي ضمن‬ ‫سلسلة بطوالت مصغرة ضمن مشروع "جينيت‬ ‫اشاليم " الذي اسسه رجل االعمال ايليل كوشنير‬ ‫قبل عامني في الوسط اليهودي فقط وهذا العام مت‬

‫ضم الوسط العربي وذلك عن طريق املدارس حيث‬ ‫يشارك حتى االن من كفركنا مدرستان وهما "ب"‬ ‫و " ج " ‪ ..‬ويهدف املشروع لتقوية اواصر الترابط‬ ‫بني االباء واالبناء عن طريق كرة القدم " واضاف‬ ‫‪ ":‬املشروع ناجح جدا في كفركنا فلدينا فريقان‬ ‫ك��ل ف��ري��ق يضم ‪ 19‬الع��ب��ا وال��ف��ك��رة ق��ي التطوير‬ ‫والتوسعه في كفركنا ليشمل مدارس اخرى علما‬ ‫ان ال��ف��رق تتبع للمجلس احمللي وامل��س��ؤول العام‬ ‫عن املشروع في كفركنا هو حسان جنمي من قبل‬ ‫وزارة التربية والفرق تتدرب اسبوعيا " وقال‬ ‫‪ ":‬الفكرة القت اعجابا كبيرا من قبل االباء الذين‬ ‫يشاركون ابنائهم باراده وتلهف " ‪ .‬واشار مروان‬ ‫ان الفريق سيشارك في البطوالت القادمة والتي‬ ‫جتري كل مرة في بلد وسنحاول كل مرة الحراز‬ ‫لقب البطولة كما حققناها االرب��ع��اء ‪ .‬اذ نشير ان‬ ‫االباء شاركوا بنائهم في فرحة اللقب واكدوا على‬ ‫مضيهم في املشروع بدون انقطاع ‪.‬‬ ‫صورة ‪ :‬مدرسة كفركنا‬


‫‪30‬‬

‫اجلمعة ‪ 18/4/2014‬م املوافق ‪ 18‬جمادى الثاني ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫هــذه املسابقة حتت رعايـة‬

‫كتب مدرسية * كتب دينية * موسوعات وقرطاسية‬ ‫* ألعاب مميزة‪ ،‬تعليمية وترفيهية‬

‫كفر كنا ‪ -‬بجانب مسجد عمر بن اخلطاب ‪ ،‬هاتف‪04-6516008 :‬‬

‫شامة على خد بالدي‬

‫جواب أحجية األسبوع املاضي ‪:‬‬ ‫جسر سكة احلديد‪-‬بئر السبع‬ ‫الرابحة‪ :‬سنا أبر جبل ‪ -‬طرعان‬

‫بناه االت���راك مبساعدة االمل��ان ع��ام ‪1915‬‬ ‫ب�ي�ن م��دي��ن��ة ب��ئ��ر ال��س��ب��ع وش���ب���ه ج��زي��رة‬ ‫سيناء م��ن أج��ل مساعدة اجل��ي��ش التركي‬ ‫ف��ي اح��ت�لال م��ص��ر وال��س��ي��ط��رة ع��ل��ى قناة‬ ‫السويس خ�لال احل���رب العاملية األول���ى ‪،‬‬ ‫ب���دأت احمل��ط��ة م��ن نابلس ث��م ال��ى طولكرم‬ ‫فاللد والتقت م��ع خ��ط ال��ق��دس يافا ومنها‬ ‫ال��ى بئر السبع‪ ,‬وخطط لها ان تصل الى‬ ‫االسماعيلية ولكنها لم تنجز‪.‬‬ ‫ف��ي ك��ل ي��وم اجن��ز العاملون ف��ي م��د سكة‬ ‫احل���دي���د ن��ص��ف ك���م وه����ذه امل��س��اف��ة ك��ان��ت‬ ‫سريعة يومها مقارنة مع االمكانيات التي‬ ‫كانت متاحة لديهم وق��د بني بالقرب من‬ ‫مدينة اوف��اك��ي��م ال��ي��وم يومها اط��ول جسر‬ ‫حديدي عرف تلك االيام‪.‬‬ ‫في حفل افتتاح السكة حضر جمال باشا‬

‫‪113‬‬

‫ال���ق���ائ���د االع����ل����ى ل���ل���ق���وات‬ ‫ال��ت��رك��ي��ة اض��اف��ة ال���ى كبار‬ ‫ال�����ض�����ب�����اط ف������ي اجل���ي���ش‬ ‫التركي واألملاني والقنصل‬ ‫العام ألملانيا والنمسا وقد‬ ‫اقيم حينها حفل فخم جدا‬ ‫اع���دت ب��واب��ة خ��اص��ة ليمر‬ ‫منها القادة وتخلله عرض جسر القطار العثماني في بئر السبع‬ ‫عسكري فخم‪.‬‬ ‫كانت محطة بئر السبع من‬ ‫‪105‬سم بينما السكة االجنليزية فكان‬ ‫اكبر احملطات حينها فباإلضافة الى مكاتب‬ ‫عرضها ‪143‬سم‪.‬‬ ‫مدير احملطة والعمال وخزان املياه‬ ‫اضيف عام ‪ 1919‬مت تغيير كل اخلط للمعايير سؤال األسبوع ‪ :‬ما املعلم الذي نراه في الصورة وأين يقع؟!‬ ‫ك��راج لتصليح القطارات كما وأقيم مطار‬ ‫االجنليزية ومت اغالق خط نتسانا وبقي‬ ‫صغير‪.‬‬ ‫خط رف��ح‪ .‬في ع��ام ‪ 1927‬اغلق خط رفح‬ ‫على الراغبني باملشاركة إرسال إجاباتهم‪ ،‬عبر البريد االلكتروني فقط ‪:‬‬ ‫خ��دم��ت احمل��ط��ة االت�����راك ل��ع��ام�ين وزودت‬ ‫ايضا بسبب ع��دم رب��ح��ه‪.‬خ�لال ح��رب ‪48‬‬ ‫‪almrkz.adv@gmail.com‬‬ ‫اجلنود بالعتاد واآلالت العسكرية واملؤن‬ ‫استعمل اجل��ي��ش امل��ص��ري م��ب��ان��ي احملطة‬ ‫ترصد للفائز األسبوعي جائزة قيمة‪.‬‬ ‫كما ونقلت اجل��ن��ود خ�لال احل��رب العاملية‬ ‫وكانت في فترة من الفترات مقرا لقيادات‬ ‫على الفائزين االتصال على الرقم ‪ 050-5872171‬لترتيب تسليمهم اجلائزة‬ ‫االولى‪ .‬بعد احلرب ربط االجنليز خط بئر‬ ‫االخوان املسلمني وبعد قيام دولة اسرائيل‬ ‫تعرض الزاوية حتت رعاية موقع الصور الفلسطينية بعدسة املربي محمد كرمي‪:‬‬ ‫السبع من رفح وكان هناك حاجه إلضافة‬ ‫استعملت مخزن للجيش ومن ثم مدرسة‬ ‫‪Arab-album.com‬‬ ‫خط حديدي الن سكة االتراك كان عرضها‬ ‫حقلية جلمعية حماية الطبيعة‪.‬‬

‫موؤد في زمن الفتنة‪...‬‬

‫‪ 26‬عاما على رحيل خليل‬ ‫الوزير (أبو جهاد)‬

‫هند فايز أحمد‪-‬ال ّثاني عشر‪-‬يافة ال ّناصرة‬ ‫موؤ ٌد في زمن الفتنة‪...‬‬ ‫بني ٍ‬ ‫جثث تتكلّم‬ ‫ونا ٍر مستعرة‬ ‫وركا ٌم وحطام‪...‬‬ ‫موؤ ٌد ومحظو ٌر‬ ‫من املشاركة‬ ‫من الكالم‪...‬‬ ‫‪,‬منسي‪,‬موؤ ٌد بال ذنبٍ‬ ‫منفي‬ ‫ٌّ‬ ‫ٌّ‬ ‫ألعيش حيا ًة بال سالم‪...‬‬ ‫ِّ‬ ‫احلق مكبَّل‬ ‫فمي عن‬ ‫وعيني من صمتي تذوب وتخجل‪...‬‬ ‫بالسهام ‪...‬‬ ‫وروحي ورد ًة رموها ّ‬ ‫وأنا؟‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫أنا محتا ٌر أسائل الظالم‪:‬‬ ‫تغيب عنّا وتتركنا حتت سيطرة اللّئام‬ ‫كيف‬ ‫ُ‬ ‫إلى أين تسافر وتكشف خبايانا‬ ‫االنياب‬ ‫تلوكها‬ ‫ُ‬ ‫وجترحها مخالب األ ّيام‪...‬‬ ‫فير ُّد في عج ٍز‪:‬‬ ‫الوأ ُد سياسة‪...‬‬ ‫سياس ٌة تبعتها احل ّكام‬ ‫ومنا ُل ّدميقراطيّ ٍة ملفّق ٍة‬ ‫طمس الكرام‬ ‫أن‬ ‫تزع ُم ّ‬ ‫َ‬ ‫يجع ُل البشر ّي َة تخطو َ‬ ‫الف خطو ٍة لألمام‪...‬‬ ‫********‬ ‫موؤ ٌد في زمن ّ‬ ‫الطغيان‪...‬‬ ‫لئال يعلو صوتي‬ ‫وينخمد صمتي‬ ‫فتتبعني الكرا ُم لطريق الواحد املنّان‪...‬‬ ‫محصو ٌر في زمن البلطجة والعصيان‪...‬‬ ‫في دنيا داني ٍة تسحقُ ك َّل مسلمٍ‪,‬‬

‫ط����ام����حٍ ‪,‬م����ص����اف����حٍ ‪,‬‬ ‫مسامحِ يرجو‪,‬‬ ‫أن يع ّم االحسان‪...‬‬ ‫دمت إنسان‪...‬‬ ‫مأسو ٌر أنا ما ُ‬ ‫مقيّ ٌد أنا محرو ٌم ‪ُ ,‬م ْح َظ ٌّل‬ ‫دمت أعشقُ ديني‬ ‫ما ُ‬ ‫وأبث شوقي وحنيني‬ ‫ُّ‬ ‫ألمجاد التّاريخ‪...‬‬ ‫ال يه ّمني‪...‬‬ ‫سأبقى أسي ُر هذه األ ّيام‬ ‫ٍ‬ ‫شباك من حرام‪...‬‬ ‫مكبّ ٌل و ُمصطا ٌد في‬ ‫إخواني‬ ‫فإذا أنا‬ ‫ّ‬ ‫ادمي‬ ‫ّني‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫فمعناه‬ ‫ّ‬ ‫فليقولوا ما يقولوا‪,‬‬ ‫ادمي أرجو اإلحسان‪...‬‬ ‫أنا موؤ ٌد ألنّني‬ ‫ٌّ‬

‫بقـ ـ ـل ـ ـ ــم‪ :‬االعالمي أحمــد حــازم‬ ‫كان الرئيس الراحل ياسر عرفات‪ ،‬يطلق عليه لقب‬ ‫"ال��رج��ل األول" في حركة التحرير الفلسطينية‬ ‫(ف��ت��ح) بشكل ع���ام‪ ،‬وف��ي ق��ي��ادة منظمة التحرير‬ ‫الفلسطينية بشكل خ���اص‪ .‬وك���ان ص��اح��ب لقب‬ ‫"ال��رج��ل ال��ث��ان��ي" ه��و ال��راح��ل ص�لاح خلف (أب��و‬ ‫أياد)‪ ،‬أما لقب " الرجل الثالث" فكان من نصيب‬ ‫الراحل خليل الوزير "أبو جهاد"‪ .‬وبعد انطالقة‬ ‫االنتفاضة الفلسطينية األولى في نهاية عام ‪1987‬‬ ‫حمل لقب "أب االنتفاضة" فكان مرجعها األول‬ ‫ومسيّرها الرئيس‪ .‬وهؤالء كانوا الثالثة الكبار في‬ ‫الثورة الفلسطينية‪ ،‬رحمهم الله‪.‬‬ ‫ذكرياتي كثيرة وعديدة مع الراحل أبو جهاد‪ ،‬وإن‬ ‫كنت في بعض األحيان‪ ،‬ال أتفق مع تكتيكه‬ ‫السياسي فيما يتعلق بالعالقة مع االنظمة‬ ‫العربية‪ ،‬ألن��ي كنت أرى في ه��ذا التكتيك‬ ‫نوعا من التنازل‪ ،‬لكني بشكل عام كنت‬ ‫أرى فيه الرجل املناسب في املكان املناسب‪،‬‬ ‫وص��اح��ب بعد نظر سياسي يفتقر إليه‬ ‫الكثيرون من القادة الفلسطينيني‪.‬‬ ‫كتبت ذات مرة مقاالً‪ ،‬ركزت فيه على لقبه‬ ‫" الرجل الثالث" وكان الراحل ينزعج من‬ ‫هذا اللقب وخصوصا إذا كان من صحفي‬ ‫فلسطيني مقرب من القيادة الفلسطينية‪،‬‬ ‫ألن أب��و ج��ه��اد بطبيعته ي��ك��ره رب��ط ق��ادة‬ ‫حركة فتح ب��االرق��ام‪ .‬وذك���رت ف��ي املقال‬ ‫مازحا‪ ،‬أن أبي جهاد أكثر شيء يكرهه في‬ ‫األرقام العربية هو رقم ثالثة‪ ،‬وبعد نشر‬

‫(ق ُْل إِ َّن َر ّبِي َي ْب ُس ُط ال ّ ِر ْز َق‬ ‫مِلَ ْن َي َش ُاء ِم ْن ِعب ِ‬ ‫اد ِه َو َي ْق ِد ُر‬ ‫َ‬ ‫َل ُه َو َما َأ ْن َف ْق ُت ْم ِم ْن َش ْي ٍء‬ ‫ف َُه َو ُي ْخ ِلفُ ُه َو ُه َو َخ ْي ُر‬ ‫ني (‪.))39‬سبأ‬ ‫الرا ِز ِق َ‬ ‫َّ‬

‫امل��ق��ال‪ ،‬اتصل ب��ي السفير الفلسطيني ف��ي برلني‬ ‫الدكتور عصام سالم وقال لي‪ ،‬إن أبو جهاد طلب‬ ‫منه إبالغي بأن أكثر ما يكرهه هو رقم ‪ 48‬ألنه عام‬ ‫النكبة الفلسطينية األولى‪.‬‬ ‫في إحدى زياراتي للعاصمة البلجيكية بروكسل‬ ‫وك���ان ذل���ك ف��ي ع���ام ‪ ،1980‬ق��م��ت ب��زي��ارة ممثل‬ ‫منظمة التحرير الفلسطينية هناك الدكتور نعيم‬ ‫خضر‪ ،‬وحاورته حول قضايا فلسطينية عديدة‪،‬‬ ‫وتطرقنا إل��ى أب��و جهاد‪ .‬فقال لي نعيم خضر‪" :‬‬ ‫أخ��اف كثيرا على ه��ذا ال��رج��ل‪ ،‬ألن��ه لولب الثورة‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬وه��و معلم األج��ي��ال الفلسطينية"‪.‬‬ ‫وك���ان خ��وف نعيم خضر ف��ي محله‪ ،‬لكن خضر‬ ‫نفسه مت اغتياله في حزيران عام ‪.1981‬‬ ‫سألت الراحل أب��و جهاد ذات ي��وم خ�لال لقاء في‬ ‫ت��ون��س ف��ي ال��ع��ام ‪، 87‬ع��م��ا إذا ك���ان يفكر بعض‬ ‫األح��ي��ان ف��ي امل����وت‪ .‬ف��ق��ال ل���ي‪ " :‬ك��ل إن��س��ان منا‬ ‫مصيره امل���وت‪ ،‬ألن امل��وت ح��ق‪ ،‬وأن��ا أع��رف بأني‬ ‫لن أم��وت موتا طبيعياً‪ ،‬لذلك أفكر أكثر‪ ،‬بالطرق‬ ‫التي ميكن أن أتعرض فيها لالغتيال‪ ،‬وهذا التفكير‬ ‫أواجهه بكثرة في الفترة األخيرة"‪.‬‬ ‫بعد ذل��ك بشهور قليلة‪ ،‬وبالتحديد في السادس‬ ‫عشر من شهر نيسان عام ‪ 1988‬مت اغتيال الراحل‬ ‫أبو جهاد في تونس‪ ،‬بتخطيط وتنفيذ من املوساد‪،‬‬ ‫وبالتعاون مع االستخبارات التونسية أيام نظام‬ ‫الرئيس التونسي املخلوع زين العابدين بن علي‪.‬‬ ‫رحمك الله أبا جهاد‪.‬‬


‫لالتصال‪054-3201439 :‬‬

‫أفضلية لالزواج الشابة‬

‫في منطقه ابن بيتك ‪ -‬كفركنا‬

‫دار لإلي ـج ـ ــار‬

‫الطالب أمير شريف‪ ،‬الرينة ‪ -‬الصف العاشر‬ ‫إجناز‪ :‬حدّثنا عن جتربتك في معهدنا؟‬ ‫أم �ي��ر‪ :‬احل�م��د لله ك��ان��ت جت��رب��ة ناجحة‬ ‫حققت من‬ ‫ُ‬ ‫خاللها هدفي وهو اجتياز فترة االمتحانات بتميّز‪.‬‬ ‫إجناز‪ :‬ما هي أهم األمور التي وجدتها في املعهد؟‬ ‫أمير‪ :‬إدارة حكيمة قامت مبساعدتي ببناء جدول الساعات‪ ،‬جو تعليمي‬ ‫هادئ ومريح ومعاملة ممتازة وباحترام متبادل‪.‬‬ ‫إجناز‪ :‬ماهي اإلمتحانات التي درست لها في املعهد وما هي العالمات‬ ‫التي حققتها؟‬ ‫أم �ي��ر‪ :‬ث�لاث��ة ام�ت�ح��ان��ات‪ -‬ال�ل�غ��ة ال�ع�ب��ري��ة ‪ ،100‬ال��ري��اض�ي��ات ‪100‬‬ ‫والكيمياء ‪.98‬‬ ‫بالتوجه ملعهد إجناز؟‬ ‫إجناز‪ :‬هل تنصح الطالب اآلخرين‬ ‫ّ‬ ‫أمير‪ :‬بالطبع أنصح‪ ،‬وأقول لكل طالب لديه مشكلة في الدراسة ويبحث‬ ‫يتوجه ملعهد إجناز فعندهم احلل بدون أدنى شك‪.‬‬ ‫عن االمتياز بأن‬ ‫ّ‬

‫اجلدة ام عمر والوالد هشام والوالدة رؤوفة‬ ‫واالخوة‪ ,‬عبيدة‪ ,‬محمد‪ ,‬حمزة‪ ,‬مبارك‬

‫مبناسبة الزفاف‬ ‫بارك الله لكما‪ ،‬وبارك عليكما‪ ،‬وجمع بينكما في خير‬

‫زينب هشام عواودة‬ ‫وعريسها حازم أبو عقل‬

‫أجمل التهاني وأحر التبريكات املكللة بشذى‬ ‫الياسمني والعطور مقدمة إلى االبنة الغالية‬

‫تهنئة بالزفاف‬

‫جلنةاحلريات"تدعوللمشاركة‬ ‫ف�����ي " م����ه����رج����ان احل�����ري�����ة " ف��ي‬ ‫ذك��رى ي��وم األس��ي��ر الفلسطيني‬

‫اول ع������رب������ي ي����ح����ص����ل ع���ل���ى‬ ‫ج����ائ����زة ال����ت����ف����وق م����ن راب���ط���ة‬ ‫املختبرات الطبية في البالد‬

‫أمـ ـ ــني كريـ ـ ــم م ـ ــن كفركن ـ ـ ــا‪:‬‬

‫كفركنا‪ :‬فارس كرمي‪ -‬بلفون‪ 0505989351:‬هاتف ‪046332455 :‬‬ ‫‪FARISTOURS10@GMAIL.COM FACEBOOK: FARIS TOURS‬‬

‫مفاجأة سنة ‪: 2014‬‬ ‫لكل زوج‪/‬عرسان يحجز لدينا فوق ‪5‬ليالي رزمة سياحية يحصل على‬ ‫هدية قيمة للزوج اوهدية وجبة زوجية في احد املطاعم الفاخرة (احلملة‬ ‫من اليوم لغاية ‪31/12/2014‬‬ ‫بدأ التسجيل على رحالت عيد الفصح وعطلة الربيع‬

‫عيادة الزهراء ‪ -‬كفر كنا‬

‫للعمل في ساعات بعد الظهر‬ ‫الرجاء ارسال سيرة ذاتية ونسخة عن الشهادة الى‬ ‫العيادة بالقرب من بنك مركنتيل ‪ -‬كفركنا‬ ‫او فاكس رقم‪046412345 -‬‬

‫סייעת לרופא שיניים מוסמכת‬

‫تعلن عيادة الزهراء عن حاجتها الى‬ ‫مساعدة طبيب اسنان‬

‫اعالن عن وظيفة شاغرة‬

‫ب‬ ‫ت‬ ‫ف‬ ‫ت‬ ‫ح‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ن‬ ‫فس‬

‫حمالت على‬ ‫اخلضار والفواكه‬ ‫واملواد التموينية‬

‫مبناسبة حلول موسم األعراس‪...‬‬

‫الف ــارس للسياح ــة والسفـ ــر‬

‫احلركة الطالبية‬ ‫اقرأ تصدر نشرة‬ ‫خاصة عن األسرى‬

‫مبناسبة يوم األسير‪:‬‬

‫خ����������م����������س اص�������������اب�������������ات‬ ‫وأرب�����������ع�����������ة م���ع���ت���ق���ل�ي�ن‬ ‫خ����ل���ال ش�����ج�����ار ب��س��ب��ب‬ ‫م����������وق����������ف ل������ل������س������ي������ارة‬ ‫ف��������������������ي ال�������������ن�������������اص�������������رة‬

صحيفة المركز الأسبوعية , العدد 302, الجمعة 18.04.2014  

موقع مركز الحدث يتيح لجميع متصفحي الموقع مشاهدة النسخة الالكترونية من صحيفة المركز الأسبوعية الصادرة في كفركنا , وتوزع في المنطقة مجانا.

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you