Page 1

‫ص‪4‬‬ ‫الشيخ كمال خطيب‬

‫ص‪21-20‬‬

‫مؤنس دبور يطبخ‬ ‫ويسجل ويتألق في‬ ‫سويسرا‬

‫ص‪22‬‬

‫اعرف املكان‬ ‫في الصورة‬ ‫واربح جائزة‬

‫�شامة على خد بالدي‬

‫ص‪18‬‬

‫لكل شخص‬ ‫حيوانه االليف دير‬ ‫بالك ال يعضك‬

‫�شايفك‬

‫ان � � � � �ط� � �ل � ��اق‬ ‫ف� � �ع � ��ال� � �ي � ��ات‬ ‫"ل � � ��ن ن� �ت ��رك‬ ‫ع�ك��ا وح�ي��دة"‬

‫غــــدا الســـبت معســكر تـــواصـــل مــــع عكـــــــــا‬

‫" س� � �ن� � �ق � ��اض � ��ي امل � �س � �ت � �ش � �ف � ��ى االجن� � �ل� � �ي� � ��زي‬ ‫ب � �س � �ب� ��ب ام� � �ت� � �ح � ��ان ال � � �ع� �ل ��ام� � ��ات ال� � ��واق � � �ي� � ��ة "‬

‫اطباء جدد تخرجوا من جامعات من خارج البالد‪:‬‬

‫ف � � � ��ي " ال � � �ف � � �ص� � ��ح ال� � � �ع� � � �ب� � � ��ري" وت � � �ع � � ��زي � � ��ز ال � � �س � � �ي � � �ط� � ��رة االح� � �ت �ل ��ال� � �ي � ��ة‬

‫ب �ف �ض��ل م ��ن ال �ل��ه وك��رم��ه‬ ‫وب � �ف � �ض� ��ل اه� � � ��ل اخل� �ي ��ر‬ ‫وال� �ن� �خ ��وة‪ ,‬امت م �ن��دوب��و‬ ‫م ��ؤس� �س ��ة ال� �ب� �ي���ارق ف��ي‬ ‫ك �ف��رك �ن��ا ه � ��ذا االس� �ب ��وع‬ ‫اك� �م���ال م� �ش���روع ك �ف��ال��ة‬ ‫‪ 500‬حافلة ال��ى املسجد‬ ‫االق �ص��ى امل� �ب ��ارك‪ .‬فعلى‬ ‫م ��دار ع��ام�ين ق��ام االخ��وة‬ ‫امل� �ن ��دوب ��ون احل � ��اج زك��ي‬ ‫خ�ط�ي��ب واحل� ��اج ع��رس��ان‬ ‫ع� � � ��واودة واحل � � ��اج ن�ب�ي��ل‬ ‫سعيد بجمع تبرعات اهل‬ ‫اخل�ي��ر وال�ه�م��ة وأص�ح��اب‬ ‫العطاء والسخي من اهل‬ ‫ال �ق��ري��ة احل�ب�ي�ب��ه امل�ع�ه��ود‬ ‫ع�ن�ه��ا ال �ك��رم والتضحية‬ ‫على تبرعاتهم السخية سائلة املولى عز وجل‬ ‫�دمي‬ ‫�‬ ‫ق‬ ‫�‬ ‫ت‬ ‫و‬ ‫�ات‬ ‫�‬ ‫س‬ ‫�د‬ ‫�‬ ‫ق‬ ‫�‬ ‫مل‬ ‫وا‬ ‫�ى‬ ‫�‬ ‫ص‬ ‫وال �ب��ذل ف��ي سبيل االق �‬ ‫ان يجعل ذلك في ميزان حسناتهم يوم القيامة‪,‬‬ ‫الغالي والنفيس للدفاع عن مقدساتنا‪.‬‬ ‫وان تساهم ه��ذه التبرعات في ال��ذود وحماية‬ ‫ه��ذا وكانت ذروة وقمة ه��ذا العطاء عندما قام االق �ص��ى امل� �ب ��ارك‪ ,‬ه ��ذا وس ��وف ت �ق��وم اللجنة‬ ‫احد فاعلي اخلير املعطائني بكفالة ‪ 100‬حافله احمللية في القرية ب��إج��راء سحب على عمرتني‬ ‫لوحده‪ .‬وفي حديث مع احلاج زكي خطيب احد بني املساهمني في كفالة احلافالت‪ ,‬وب��ارك الله‬ ‫مندوبي اللجنة قال‪ ":‬ان مؤسسة البيارق تتقدم لكم وفي اموالكم ودمتم ذخرا ودرعا لألقصى‬ ‫لإلخوة املتبرعني بجزيل الشكر وعظيم االمتنان احلبيب"‪.‬‬

‫فاعل خير من القرية يكفل ‪ 100‬حافلة‬

‫ال � �ك � �ن � �ي � �س� ��ت ت� � �ن � ��اق � ��ش ال� � �ت� � �ح� � �ض� � �ي � ��رات الق� � �ت� � �ح� � ��ام ج� � �م � ��اع � ��ي ل ل��أق� �ص ��ى كفر كنا ُتس ّير ‪ 500‬حافلة إلى االقصى‪..‬‬

‫اليوم يف‬ ‫"املركز"‬ ‫ال يسطع الفجر إال من‬ ‫ُدجى ُ‬ ‫الظل ِم‬

‫مقاالت‬

‫ريا�ضة‬

‫صحيفة أسبوعية مجانية السنة السادسة العدد ‪ 295‬اجلمعة ‪2014-2-28‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هجري‬

‫אלמרכז ‪Almrkez -‬‬

‫أخباركم‪ ،‬قضاياكم‪ ،‬همومكم في‬


‫‪2‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫كلمة العدد‬ ‫لألقصى رب‬ ‫وشعب يحميه‬

‫يتصاعد التخطيط‪ ,‬املعلن واملخفي من قبل‬ ‫املؤسسة االسرائيلية جتاه املسجد االقصى‪.‬‬ ‫وباتت تصريحات املسؤولني فيها مكشوفة‪,‬‬ ‫ال يخشون فيها لومة الئم‪ .‬فقد كشفت رسالة‬ ‫مكتب املستشار القضائي لوزير اإلسكان‪،‬‬ ‫أوري أرئيل‪ ،‬عن وجود مخطط إلقامة ساحة‬ ‫ص�ل�اة أخ���رى لليهود ف��ي اجل��ه��ة اجلنوبية‬ ‫للحرم القدسي‪.‬‬ ‫وكشف ال��ن��ق��اب‪ ،‬أن احلكومة ممثلة بوزير‬ ‫اإلس��ك��ان “أوري أرئيل” وق��ع��ت ات��ف��اق��ا مع‬ ‫جمعية “إلعاد” على إدارة ما يعرف إسرائيليا‬ ‫باحلديقة األث��ري��ة او م��رك��ز “دافيدسون”‪،‬‬ ‫الواقع في اجلهة اجلنوبية للحرم القدسي‪.‬‬ ‫فيما قال بن درور مييني الكاتب في صحيفة‬ ‫معاريف ف��ي مقال حت��ت ع��ن��وان "اسرائيل‬ ‫فقدت احل��رم" ‪ ":‬اخلطأ التاريخي بدأ منذ‪،‬‬ ‫صيف ‪ .1967‬فعلى مدى اشهر قليلة انتقل‬ ‫احل����رم ال���ى ادارة احل��اخ��ام��ي��ة ال��ع��س��ك��ري��ة‪.‬‬ ‫موشيه د ّي���ان‪ ،‬في حينه وزي��ر ال��دف��اع‪ ،‬قرر‬ ‫ن��ق��ل ال��ن��ط��اق ال���ى س��ي��ط��رة االوق�����اف‪ .‬منذئذ‬ ‫وحتى اليوم تعززت سيطرة االوق��اف فقط‪.‬‬ ‫كل محاولة ملوطيء ق��دم يهودي في املكان‬ ‫االكثر قدسية لليهود اصبحت متعذرة‪ .‬هذا‬ ‫مغيظ‪ ،‬هذا مثير‪ ،‬هذا غير عادل‪".‬‬ ‫فيما قال نداف شرغاي من صحيفة اسرائيل‬ ‫اليوم‪ " :‬إن جبل الهيكل ليس في أيدينا منذ‬ ‫سنوات بعيدة؛ فالسيادة االسرائيلية هناك‬ ‫مشروطة‪ .‬وكان اليهود يستطيعون الدخول‬ ‫م��ن أب���واب اجل��ب��ل منذ جيل وجيلني وثالثة‬ ‫بشرط أال يبدو مثل يهود وأال يصلوا مثل‬ ‫يهود‪ ،‬بل بشرط أال يتحدثوا عن أنهم زاروا‬ ‫املكان هناك‪ ،‬احيانا‪ .‬وقد مرت ‪ 47‬سنة منذ‬ ‫س��ل��م م��وش��ي��ه دي����ان ال���ى األوق�����اف مفاتيح‬ ‫اجلبل ومنذ ذلك احلني كنا نأكل هناك القش‬ ‫واحل���ص���ى‪ ،‬وال��ت��ح��ري��ض وال��ع��ن��ف وإق��ص��اء‬ ‫ال��ي��ه��ود واإلض�����رار ب���اآلث���ار‪ .‬و ُت���رف���ع اع�لام‬ ‫ح��م��اس وال��س��ل��ط��ة الفلسطينية ه��ن��اك على‬ ‫ال����دوام وحت���رص ال��ش��رط��ة ع��ل��ى اب��ع��اد علم‬ ‫اسرائيل فقط من هناك بل على ابعاد اليهود‬ ‫ايضا في املدة االخيرة‪" .‬‬ ‫ه���ذه ال��ت��ص��ري��ح��ات ال ت��أت��ي م��ن ف����راغ‪ ,‬امن��ا‬ ‫هي وليدة مخططات ب��دأت تخرج من دروج‬ ‫امل��ؤس��س��ة االس��رائ��ي��ل��ي��ة‪ ,‬وأط���م���اع ل���م يعد‬ ‫اصحابها يخافون او يهابون نتائجها!‪...‬‬ ‫ك��ل ه���ذا يتطلب م��ن��ا وق��ف��ة رج���ل واح���د ال��ى‬ ‫ج��ان��ب ال��ق��دس واألق��ص��ى‪ ,‬لكي يعلم ه��ؤالء‬ ‫ان لألقصى رب وشعب يحميه‪ ,‬وي��ذوذ عنه‬ ‫بالغالي والنفيس‪ ,‬لكي ندحر هذه املخططات‪,‬‬ ‫ونحفظ اقصانا شامخا رغ��م مكر املاكرين‬ ‫وكيد الكائدين!‪...‬‬

‫والله من وراء القصد‬

‫شـ ــادي عب ـ ــاس‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫ال�����ك�����ن�����ي�����س�����ت ت������ن������اق������ش ف���������ي ج�����ل�����س�����ت��ي��ن م���ن���ف���ص���ل���ت�ي�ن‬ ‫ال����ت����ح����ض����ي����رات الق�����ت�����ح�����ام ج����م����اع����ي ل��ل�أق����ص����ى ف������ي "‬ ‫ال���ف���ص���ح ال����ع����ب����ري" وت����ع����زي����ز ال���س���ي���ط���رة االح���ت�ل�ال���ي���ة‬ ‫‪ ‬محمود ابو عطا‪ " -‬مؤسسة االقصى"‬ ‫أكدت "مؤسسة األقصى للوقف والتراث"‬ ‫في بيان لها عصر االثنني ‪ 24/2/2014‬بأن‬ ‫الرباط الدائم والباكر في املسجد األقصى‬ ‫ه��و املطلب ال��دائ��م م��ن أه��ل ال��داخ��ل والقدس‬ ‫للدفاع عن املسجد االقصى وحمايته وتأكيد‬ ‫حصريته االسالمية ‪ ،‬الى حني حتريره من‬ ‫براثن االحتالل االسرائيلي‪ ،‬فيما ح ّذرت من‬ ‫تداعيات طرح الكنيست موضوعني للنقاش‬ ‫خالل يومي‬ ‫الثالثاء واألرب��ع��اء‪ ،‬ح��ول املسجد األقصى‬ ‫‪ ،‬ح��ي��ث أدرج������ت ال��ك��ن��ي��س��ت ف���ي ج��دول��ه��ا‬ ‫االس���ب���وع���ي م���وض���وع ت��ع��زي��ز ال��س��ي��ط��رة‬ ‫االحتاللية على املسجد االقصى في نقاشها‬ ‫العام يوم الثالثاء‪ ،‬واملترافق مع دع��وة من‬ ‫ربانيم ونشطاء الهيكل املزعوم للمشاركة والتأييد‪،‬‬ ‫فيما أدرج���ت جلنة الداخلية والبيئة برئاسة عضو‬ ‫الكنيست ميري ريجيب‪ -‬ح��زب الليكود بيتنا‪ -‬في‬ ‫ج��دول��ه��ا ي���وم االرب���ع���اء ‪ - 26/2/2014‬م��وض��وع‬ ‫التحضير واالس��ت��ع��دادات القتحام جماعي لالقصى‬ ‫مبناسبة عيد الفصح العبري الذي يوافق وسط شهر‬ ‫نيسان‪ ،‬ودع��ت ال��ي��ه مكتب رئيس احلكومة ‪،‬وزارة‬ ‫الشرطة ‪ ،‬وزارة اخلارجية وع��دد من منظمة الهيكل‬ ‫املزعوم‪ ،‬يأتي ذلك في وقت نشطت حملة عبر مواقع‬ ‫الفيسبوك م��ن ق��ب��ل ن��ش��ط��اء إس��رائ��ي��ل��ي�ين دع���وا فيها‬ ‫القتحام املسجد االقصى يوم الثالثاء ‪ ،‬ورفع األعالم‬ ‫االسرائيلية‪.‬‬ ‫وقالت "مؤسسة األقصى" إن ط��رح ه��ذه املواضيع‬ ‫على جدول الكنيست وجلانها ‪ ،‬بالتزامن مع اقتحامات‬ ‫وانتهاكات متكررة حلرمة املسجد االقصى ‪ ،‬بشكل‬ ‫شبة ي��وم��ي ‪ ،‬ومب��ش��ارك��ة ق��ي��ادات سياسية ودي��ن��ي��ة ‪،‬‬ ‫وزراء ون��واب وزراء وغيرهم‪ ، ،‬واملترافق م��ع حملة‬ ‫ت��ض��ي��ي��ق��ات واس���ع���ة ع��ل��ى امل��ص��ل�ين م���ن اه����ل ال��ق��دس‬ ‫والداخل عند وخ�لال دخولهم وتواجدهم في املسجد‬ ‫االقصى ‪ ،‬وفي مقدمتهم طالب مشروع إحياء مصاطب‬ ‫العلم ف��ي املسجد األق��ص��ى‪ ،‬واالقتحامات العسكرية‬

‫في ذكرى النكبة‬

‫مسيرتنا إلى الكابري‬ ‫يوم ‪15/5‬‬ ‫* احملامي زاهي جنيدات لطرفي املفاوضات‪:‬‬ ‫ال عودة عن حق العودة وال تنازل عن الثوابت‬ ‫الفلسطينية‪.‬‬

‫املتصاعدة لالقصى أيام اجلمع‪ ،‬إمنا يؤكد استهداف‬ ‫وتصعيد االحتالل العتداءاته على املسجد األقصى ‪،‬‬ ‫ضمن مخطط متدرج لفرض مخطط التقسيم الزماني‬ ‫واملكاني وتهيئة االجواء االحتاللية لبناء هيكل مزعوم‬ ‫على حساب املسجد األقصى‪.‬‬ ‫وأف���ادت "مؤسسة األق��ص��ى" أن��ه وبحسب إحصاء‬ ‫توثقي حصلت عليه م��ن "مؤسسة ع��م��ارة األقصى‬ ‫وامل��ق��دس��ات" ف��ق��د ب��ل��غ ع���دد املقتحمني ل�لأق��ص��ى من‬ ‫عناصر االح��ت�لال ف��ي شهر ك��ان��ون الثاني ‪ 2014‬ما‬ ‫مجموعه ‪ 654 (1061‬مستوطن – من ضمنهم طالب‬ ‫اجلامعات ‪ 32 ،‬شرطي ‪ 248 ،‬عنصر مخابرات‪127 ،‬‬ ‫جندي بلباسهم العسكري) أما مجموع املقتحمني في‬ ‫شهر شباط اجل��اري فقط بلغ عددهم حتى االن ‪659‬‬ ‫‪ ،‬أي ما مجموعه منذ العام ‪ 1720 ( 2014‬مقتحما)‪،‬‬ ‫ه���ذا ن��اه��ي��ك ع��ن االق��ت��ح��ام��ات العسكرية اي���ام اجلمع‬ ‫وباقي االسبوع من قبل أفراد وعناصر قوات االحتالل‬ ‫املتمركزة على أبواب االقصى وداخله ‪.‬‬ ‫وأك�����دت امل��ؤس��س��ة أن وج����ود االح���ت�ل�ال ف���ي املسجد‬ ‫االقصى هو وجود احتاللي باطل‪،‬وما بني على باطل‬ ‫فهو باطل ‪ ،‬وأن املسجد األقصى حق خالص للمسلمني‪،‬‬ ‫وللمسلمني وحدهم مبساحته الكلية ‪ 144‬دومن‪،‬ما فوق‬ ‫األرض وما حتتها ‪.‬‬

‫دع��ت احل��رك��ة اإلس�لام��ي��ة ف��ي ال��داخ��ل الفلسطيني‬ ‫أبناء شعبنا إلى املشاركة في مسيرة ‪ 15‬أيار املقبل‬ ‫إل��ى قرية ال��ك��اب��ري امل��ه��ج��رة‪ ,‬وذل��ك إح��ي��ا ًء لذكرى‬ ‫السادسة والستني للنكبة الفلسطينية‪.‬‬ ‫وناشدت احلركة اإلسالمية أبناء الداخل الفلسطيني‬ ‫للمشاركة احلاشدة في مسيرة الكابري‪ ,‬ردا على‬ ‫تصريحات "أب��و م���ازن" رئيس سلطة رام الله‪,‬‬ ‫حيث قال " أنه ال يريد إغراق اإلسرائيليني بخمسة‬ ‫ماليني الجئ"‪ .‬على حد تعبيره‪.‬‬ ‫وتساءلت احل��رك��ة اإلسالمية ف��ي بيان أص��درت��ه‪,‬‬ ‫ص��ب��اح ام��س اخل��م��ي��س‪ ,‬م��ن أع��ط��ى " أب��و م���ازن "‬ ‫حق التنازل عن حق ال��ع��ودة ؟ وم��ن أعطى احملتل‬ ‫اإلس���رائ���ي���ل���ي ح���ق ال���ب���ت مب��س��أل��ة ال���س���ي���ادة على‬ ‫األقصى السليب ؟ أم هي محاوالت تصفية للقضية‬ ‫الفلسطينية برمتها ال سمح الله ؟!‪ ,‬فليعلم ط َرفا‬ ‫املفاوضات العبثية أن األقصى أقصانا وأنه ال عودة‬ ‫عن حق العودة ‪.‬‬ ‫وف��ي حديث م��ع احمل��ام��ي زاه��ي جن��ي��دات‪ -‬الناطق‬ ‫الرسمي بلسان احلركة اإلسالمية ق��ال‪ :‬ال يعقل‬ ‫بعد ‪ 66‬عاما من نكبة الشعب الفلسطيني‪ ,‬أن يأتي‬ ‫من يغض الطرف عن عبث اإلسرائيليني في املسجد‬ ‫األق��ص��ى امل���ب���ارك‪ ,‬ب��ل واألن���ك���ى م��ن ذل���ك ي��ت��ن��ازل‬ ‫بالتصريح ال بالتلميح عن حق العودة‪ .‬هذا ما دفعنا‪,‬‬ ‫من باب املسؤولية إلى اإلعالن عن مسيرة حاشدة‬ ‫إلى قرية الكابري املهجرة يوم ‪ 15‬أيار ‪.2014‬‬ ‫وأض�����اف‪ :‬لنحتشد م��ن ك��ل األج���ي���ال‪ ,‬وش��ع��ارن��ا‬ ‫ال ع���ودة ع��ن ح��ق ال��ع��ودة وال ت��ن��ازل ع��ن الثوابت‬ ‫الفلسطينية‪.‬‬

‫مدرسة املعالي ‪ -‬كفر كنا‬

‫إعــالن‬

‫مطلوب معلمون‬

‫فتح باب التسجيل لوظيفة معلم‪/‬معلمة للسنة الدراسية القادمة‬ ‫‪2015‬م ‪1435‬هـ يف جميع املواضيع للمرحلة الثانوية‬ ‫على الراغبني في التسجيل تقدمي طلب عمل مع كل املرفقات‪ ..‬ميكن‬ ‫احلصول على طلب العمل من موقع املدرسة ‪www.ma3aly.com‬‬

‫مالحظات‪ • :‬األولوية للمتسجلني مبكرا وأصحاب املعدالت العالية‪.‬‬ ‫ ‬ ‫• التسجيل حتى تاريخ ‪.2014/3/18‬‬ ‫• شروط وحقوق العمل حسب قوانني وزارة املعارف‪.‬‬ ‫ ‬

‫كما وتعلن املدرسة عن‬

‫فتح باب التسجيل للطالب‬ ‫لاللتحاق بالصفوف‬ ‫التاسع والعاشر‬

‫لالستفسار االتصال على رقم جوال مدير املدرسة ‪0505474171‬‬ ‫امييل املدرسة ‪al_ma3aly@windowslive.com :‬‬

‫* املقاالت املنشورة تعبّر عن آراء أصحابها وال تعبّر بالضرورة عن رأي الصحيفة‪.‬‬ ‫احمل ّرر املسؤول‪ :‬شادي ع ّباس‬ ‫* املواد املرسلة ال تر ّد إلى أصحابها سواء نشرت أو لم تنشر‪.‬‬ ‫سكرتير التحرير‪ :‬بالل شحادة خمايسي‬ ‫* الرجاء عدم إلقاء الصحيفة الحتوائها آيات من الذكر احلكيم‪.‬‬

‫مكتب الصحيفة‪ :‬كفر كنا‪ ،‬بناية املكتبة اإلسالمية‪ ،‬ص‪.‬ب ‪ ، 1002‬ميكود‪-16930 :‬‬

‫صحيفة أسبوعية هادفة‬

‫هاتف‪04-6411511 :‬‬

‫فاكس‪15346411511 :‬‬

‫قسم التحرير ‪Email: almrkz.news@gmail.com :‬‬

‫شادي عباس‪050-5872171 :‬‬

‫قسم اإلعالنات‪Email: almrkz.adv@gmail.com :‬‬


‫‪4‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫ال ي �س �ط��ع ال �ف �ج��ر إال م ��ن ُدج � ��ى ال � ُظ �ل � ِم‬ ‫املتابع حل��ال األُم��ة في ه��ذه املرحلة العصيبة‪ ،‬مبا هي عليه من‬ ‫ح��ال��ة ُف��رق��ة وان��ق��س��ام وف�تن وس��ف��ك دم��اء وظ��ل��م وق��ه��ر واس��ت��ب��داد‬ ‫وضياع األموال وتسلط األنذال‪ ،‬وإذالل الرجال واألبطال وهتك‬ ‫أع��راض النساء وتشريد األطفال‪ ،‬وعلو صوت الباطل ومحاولة‬ ‫إسكات صوت احلق‪ ،‬وشماتة األعداء وغير ذلك كثير من مظاهر‬ ‫ال��واق��ع األل��ي��م وال��ص��ع��ب ال��ذي تعيشه أمتنا ف��ي ه��ذه امل��رح��ل��ة؛إن‬ ‫متابع لهذه املرحلة وكل حريص وخيّر يعيش هذه املرحلة حلظة‬ ‫بلحظة‪ ،‬بل ويعاني ويتألم‪ ،‬فإنه إما أن يصاب باإلحباط واليأس‬ ‫والتشاؤم ملستقبل األم��ة وأن��ه ال نهضة بعد اليوم‪ ،‬وإم��ا أن يقرأ‬ ‫الواقع قراءة إميانية ليرى بعني اإلميان ال عني السياسة‪ ،‬وليسمع‬ ‫ب���إذن القلب ال عبر الفضائيات وأق���وال احمل��ل��ل�ين‪ ،‬فيطمئن قلبه‬ ‫ويكون على يقني أن هذه املرحلة ليست إال مرحلة املخاض التي‬ ‫تسبق امليالد وساعات الليل األخيرة التي تسبق الفجر وطلوع‬ ‫الشمس‪.‬‬ ‫فبعد عشرات السنني من تسلط وحكم الفاسدين والطغاة الذين‬ ‫أذل���وا ال��ع��ب��اد وض��ي��ع��وا األوط���ان وامل��ق��دس��ات‪ ،‬وس��رق��وا م��ق��درات‬ ‫الشعوب فجاءت ث��ورات العربي‪ ،‬التي نشهد ذكراها الثالثة هذه‬ ‫األي���ام؛س���وا ًء ف��ي م��ص��ر أو س��وري��ا أو ليبيا وس��ب��ق ذل���ك تونس‬ ‫واليمن‪ ،‬فبعد خلع الطغاة والفاسدين وهروبهم أو سحنهم أو‬ ‫قتلهم‪ ،‬وب��ع��د اس��ت��ع��ادة الشعب حقه ف��ي اخ��ت��ي��ار م��ن ي��ق��وده عبر‬ ‫صناديق االق��ت��راع‪ ،‬كما حصل في مصر‪ ،‬وانتخاب برملان بدون‬ ‫تزييف واخ��ت��ي��ار رئ��ي��س ليس عسكر ًيا‪ ،‬وإق���رار دس��ت��ور وع��ودة‬ ‫احلريات وتأثير ذلك املباشر على غزة اجلريحة احملاصرة‪ ،‬وعلى‬ ‫سوريا املكلومة املذبوحة‪ ،‬حيث فتح معبر رفح بني مصر وغزة‬ ‫بسبل العيش والدواء ومواد‬ ‫طوال العام لم يغلق أب ًدا وإمداد غزة ُ‬ ‫ال��ب��ن��اء‪ ،‬ب��ل ووص��ول رئيس وزراء مصر هشام قنديل إليها في‬ ‫زي��ارة غير مسبوقة‪ ،‬وأم��ا سوريا فكان موقف الدعم السياسي‬ ‫لثورتها وشعبها وفتحت أب��واب مصر لالجئني السوريني‪ ،‬وبني‬ ‫عشية وضحاها‪ ،‬وبعد االنقالب‪ ،‬وإذا باألمل يتحول إلى ألم‪ ،‬وإذا‬ ‫بغزة حتاصر بأسوأ مما كانت عليه أيام مبارك‪ ،‬حتى األنفاق حتت‬ ‫األرض هدمت وال يفتح املعبر إال ن���اد ًرا‪ ،‬ب��ل وأصبحت غ��زة في‬ ‫عرف االنقالبيني عدوة ملصر‪ ،‬وأصبحت حماس املقاومة في عرف‬ ‫االنقالبيني إرهابية‪ ،‬بل وأصبحت تل أبيب صديقة حميمة ملصر‬ ‫في عهدهم‪ ،‬حتى أن صحيفة "يديعوت أحرونوت" في عدد يوم‬ ‫اجلمعة ‪ ،31/1/2014‬وفي تقرير الصحافية "سمدار بيري"‬ ‫ق��ال��ت ع��ل��ى ل��س��ان ق��ي��ادي�ين إس��رائ��ي��ل��ي�ين (إن ال��ت��ع��اون والتنسيق‬ ‫اإلستراتيجي الوثيق والقوي بني مصر وإسرائيل لم يكن له مثيل‬ ‫حتى في سنوات حكم حسني مبارك‪ ،‬وطب ًعا لم يكن ذلك في سنة‬ ‫حكم محمد مرسي‪ ،‬حيث أن مبعوثني إسرائيليني يهبطون س ًرا‬ ‫في مطار القاهرة وينقلون من الطائرة مباشرة إلى مقر املخابرات‬ ‫املصرية ليتلقوا تقارير وتقديرات للظرف واملوقف في مصر)‪.‬‬ ‫وأم��ا في نفس الصحيفة‪ ،‬وف��ي ع��دد ي��وم اجلمعة ‪21/2/2014‬‬ ‫وف��ي م��ق��ال��ة للمحلل ال��ع��س��ك��ري " أل��ك��س ف��ي��ش��م��ان" ف��إن��ه يعتبر‬ ‫اإلخوان املسلمني العدو األول للمؤسسة اإلسرائيلية وملن سماهم‬ ‫بـ"قوى االعتدال العربية"‪ ،‬وهو يعتمد في حتليله هذا على أقوال‬ ‫لرئيس االستخبارات العسكرية كوخابي‪.‬‬ ‫نعم! إن هذا الواقع من الصعوبة مبكان‪ ،‬حتى أن من الناس من‬ ‫راح��وا يتساءلون بحيرة وقلق‪ :‬هل نحن أم��ام ع��ودة إلى عصور‬ ‫الظلم والقهر‪ ،‬وفي التالي ال أمل بعد اليوم في انتصار األمة على‬ ‫أعدائها وانتصار اإلسالم على كارهيه؟ وهل هذا قدرنا الذي ليس‬ ‫لنا معه إال التسليم؟!‬ ‫ال وأل��ف ال! إننا لسنا في ع��ودة إل��ى ال��وراء حيث عقارب الساعة‬ ‫لن ترجع أب ًدا إلى الوراء‪ ،‬وإمنا هي آالم املخاض العسير ومرارة‬ ‫الدواء الشافي‪ ،‬الذي ال بد منه‪ .‬نعم! إنها ساعة الليل األكثر حلكة‪،‬‬ ‫والتي تسبق طلوع الفجر وإطاللة الشمس‪ .‬هل سمعتم أن الآللئ‬ ‫جتمع عند الشاطئ أم أن��ه��ا ال ي��ك��ون حتصيلها إال بالغوص في‬ ‫أع��م��اق البحار واحمل��ي��ط��ات‪ ،‬م��ع م��ا ف��ي ذل��ك م��ن مخاطر وأه���وال؟‬ ‫وه���ل سمعتم أن ال��ذه��ب اخل��ال��ص ي��ك��ون حتصيله ع��ب��ر م��داع��ب��ة‬ ‫ال��ت��راب بأصابع ناعمة؟ أم أن الذهب اخلالص لن يكون إال بعد‬ ‫الصهر بنا ٍر تل ّظى؟ وهل سمعتم أن عز اإلسالم ونصره سيكون‬ ‫ٍ‬ ‫بأمنيات عراض وشعارات جوفاء‪ ،‬أم أن دون ذلك دماء وأشالء‬ ‫وظلم وقهر وتسلط وتقدمي تضحيات بالنفس وامل��ال وأكثر من‬ ‫ذل��ك؟ (إن الله اش��ت��رى م��ن املؤمنني أنفسهم وأم��وال��ه��م ب��أن لهم‬ ‫اجلنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعدا عليه حقا في‬ ‫التوراة واإلجنيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا‬

‫ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم) (التوبة‪.)111:‬‬ ‫حتى أن رس��ول الله & مل��ا حت��دث ع��ن فترة اخل�لاف��ة ال��راش��دة‪،‬‬ ‫التي ستأتي بعد احلكم الوراثي اجلبري أخبرنا أنها ستأتي بعد‬ ‫ظلم وقهر وفنت وسفك دماء‪ .‬قال اإلمام علي –رضي الله عنه‪-‬‬ ‫موقو ًفا‪( :‬ستكون فتنة‪ ،‬يحصل الناس منها كما يحصل الذهب في‬ ‫املعدن‪ ،‬فال تسبوا أهل الشام‪ ،‬وسبوا ظلَمتَهم فإن فيهم األبدال‬ ‫(أي الصاحلون واألنبياء) وسيرسل الله إليهم سيبًا من السماء‬ ‫فيغرقهم‪ ،‬حتى لو قاتلتهم الثعالب غلبتهم‪ ،‬ثم يبعث الله عند ذلك‬ ‫رجلاً من عترة الرسول & في أثني عشر أل ًفا إن قلُّوا‪ ،‬أو خمسة‬ ‫عشر أل�� ًف��ا إن ك��ث��روا‪ ،‬إمارتهم أو عالمتهم أ ِم��ت‪ ،‬أ ِم��ت على ثالث‬ ‫راي��ات يقاتلهم أه��ل سبع راي��ات ليس م��ن صاحب راي��ة إال وهو‬ ‫يطمع باملُلك فيقتلون ويهزمون‪ ،‬ثم يظهر الهاشمي فيرد الله إلى‬ ‫الناس ألفتهم ونعمتهم فيكونون على ذلك حتى يخرج الدجال)‪.‬‬ ‫أخرجه احلاكم موقو ًفا وصححه‪ ،‬ووافقه الذهبي‪.‬‬ ‫نعم! هكذا تكون فتنة الشام عظيمة‪ ،‬فيها يفرز الناس كما تفرز‬ ‫ذرات الذهب من بني ال��ت��راب وامل��ع��ادن األخ��رى‪ ،‬حيث تقود هذه‬ ‫الفتنة إلى حالة الفرقة والضعف‪ ،‬بحيث يستطيع أضعف جيش‬ ‫أن يتغلب على أهل الشام ملا يصيبها من خراب ومتزق‪.‬‬ ‫إن املتتبع لكالم علي رضي الله عنه املرفوع إلى رسول الله &‬ ‫يجد أن قبل ال��ف��رج والنصر والتمكني ف�لا ب��د م��ن مرحلة الفتنة‬ ‫واأللم والظلم والقهر وتسلط الظاملني‪ ،‬وهذا ما ورد في أحاديث‬ ‫كثيرة لرسول الله &‪(:‬ال تقوم الساعة حتى متتلئ األرض ظل ًما‬ ‫وعدوانًا)‪.‬وفي احلديث اآلخر‪( :‬ال تقوم الساعة حتى ميلك رجل‬ ‫من أهل بيتي؛ أجلى أقنى ميأل األرض عدلاً كما ملئت قبله ظل ًما‪،‬‬ ‫يكون سبع سنني)‪.‬‬ ‫وع��ن أب��ي الطفيل ع��ن محمد ب��ن احل��ن��ف��ي��ة‪ ،‬ق���ال‪ :‬ك��ن��ا ع��ن��د ع��ل��ي –‬ ‫رض���ي ال��ل��ه ع��ن��ه‪ ،‬ف��س��أل��ه رج���ل ع��ن امل���ه���دي‪ ،‬ف��ق��ال ع��ل��ي –رضي‬ ‫الله عنه‪ :‬هيهات هيهات! ثم عقد بيده سب ًعا فقال‪( :‬ذاك يخرج‬ ‫في آخ��ر الزمان إذا ق��ال الرجل‪ :‬الله‪ ،‬الله ُقتِل) رواه احلاكم في‬ ‫م��س��ت��درك��ه؛وق��ال ص��ح��ي��ح ع��ل��ى ش���رط ال��ش��ي��خ�ين‪ ،‬ول���م ي��خ��رج��اه‬ ‫ووافقه الذهبي في تلخيصه‪.‬‬ ‫نعم! إننا نعيش في مرحلة بلغ الظلم فيها كل مبلغ‪ ،‬وضربت‬ ‫الفتنة في كل ناحية‪ ،‬حتى أننا كلما قلنا‪:‬هذه املوجة األخيرة من‬ ‫الظلم‪ ،‬وإذا مبوجات بعدها وموجات‪ ،‬وإذا بطوفان من الفنت‪ ،‬فهذه‬ ‫مصر وتلك سوريا والعراق وليبيا وما أريد له أن يكون في تركيا‪،‬‬ ‫وح���ال فتنة املسلمني ف��ي فلسطني وم��ا ي��واج��ه��ون��ه‪ ،‬وف��ي بورما‬ ‫وأفريقيا الوسطى‪ ،‬إنه كما ورد في احلديث‪":‬كلما قيل انقضت‬ ‫متادت"‪ ،‬فعن عمر بن اخلطاب –رضي الله عنه‪ -‬قال‪ :‬كنا قعو ًدا‬ ‫عند رسول الله & فذكر الفنت فأكثر في ذكرها حتى ذكر فتنة‬ ‫األحالس فقال قائل‪ :‬يا رسول الله وما فتنة األحالس؟ قال‪ :‬هي‬ ‫هرب وح��رب‪ ،‬ثم ذكر فتنة السراء‪ ،‬دخنها من حتت قدمي رجل‬ ‫من أهل بيتي يزعم أنه مني وليس مني‪ ،‬وإمنا أوليائي املتقون‪ ،‬ثم‬ ‫يصطلح الناس على رجل كورك على ضلع‪ ،‬ثم فتنة الدهيماء‪ ،‬ال‬ ‫تدع أح ًدا من هذه األمة إال لطمته لطمة‪ ،‬فإذا قيل انقضت متادت‪،‬‬ ‫يصبح الرجل فيها مؤمنًا وميسي كاف ًرا‪ ،‬حتى يصير الناس إلى‬ ‫فسطاطني‪ ،‬فسطاط إميان ال نفاق فيه وفسطاط نفاق ال إميان فيه‪،‬‬ ‫فإذا كان ذا ُكم فانتظروا الدجال من يومه أو غده)‪.‬‬ ‫ن�ع��م! ه��ل سمعتم ع��ن ال��رج��ل جرميته وج��ري��رت��ه ال��ت��ي يستحق‬ ‫بسببها أن يقتل أنه يقول‪ :‬الله‪ ،‬الله؟ إننا فهمنا إذن كيف وملاذا‬ ‫يقاتل اإلسالميون‪ ،‬ومل��اذا قتل وأحرقت جثث العلماء واخلطباء‬ ‫وحفظة القرآن في ميدان رابعة‪ .‬ذلك ألنهم أصحاب هتاف وشعار‬ ‫(الله غايتنا والرسول قدوتنا والقرآن دستورنا واجلهاد سبيلنا‬ ‫وامل���وت ف��ي سبيل ال��ل��ه أس��م��ى أم��ان��ي��ن��ا)‪ ،‬وك��ل ه��ذا القتل والظلم‬ ‫إمنا يكون من احلكام الظاملني وأعوانهم؛ عن أبي سعيد اخلدري‬ ‫رضي الله عنه‪ -‬قال‪ ،‬قال رسول الله &‪( :‬ينزل بأمتي في آخر‬‫الزمان بالء شديد من سلطانهم "أي من حكامهم" لم يسمع بال ًء‬ ‫أش��د منه‪ ،‬حتى تضيق عنهم األرض الرحبة وحتى متأل األرض‬ ‫ج��و ًرا وظل ًما‪ ،‬ال يجد املؤمن ملجأ يلتجئ إليه من الظلم‪ ،‬فيبعث‬ ‫الله رج�ًل�اً من عترتي فيمأل األرض قس ًطا وع��دلاً كما ملئت ظل ًما‬ ‫وج����و ًرا‪ ،‬ي��رض��ى ع��ن��ه س��اك�� ُن ال��س��م��اء وس��اك��ن األرض‪ ،‬ال تدخر‬ ‫األرض من بذرها شيئًا إال أخرجته وال السماء من قطرها شيئًا‬ ‫إال صبّ ُه الله عليهم م��درا ًرا‪ ،‬يعيش فيهم سبع سنني أو ثمانيًا أو‬ ‫تس ًعا)‪.‬‬ ‫هكذا إذن هو املشهد العام ال��ذي يجب أن ننظر إليه بكليته‪ ،‬ال‬ ‫أن ننظر إليه م��ج��ت��زأً‪ ،‬إننا إذا نظرنا إل��ى ال��واق��ع بنظارة س��وداء‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫ووف�����ق حت��ل��ي��ل ال��س��ي��اس��ي�ين‬ ‫والعسكريني ومن ال ميلكون‬ ‫ت�����ص�����و ًرا وف���ه��� ًم���ا إمي���ان���يً���ا‪،‬‬ ‫ف���إن���ه���ا ال���ط���ام���ة وال���ك���ارث���ة‬ ‫ال���ت���ي ال خ��ل��اص م��ن��ه��ا وال‬ ‫نهاية لها‪ ،‬وف��ي التالي فإنه‬ ‫القعود واإلحباط والتشاؤم‬ ‫وال������ي������أس وال�������رك�������ون إل����ى‬ ‫الظاملني والبحث عن السالمة‬ ‫ال��ش��خ��ص��ي��ة‪ ،‬م��ع م��ا ف��ي ذل��ك‬ ‫م��ن ان���ح���راف وذل وان��ح��ن��اء‬ ‫الشيخ كمال خطيب‬ ‫ل��ل��ظ��امل�ين‪ ،‬ب��ل وت��ق��ب��ي��ل أيديهم‬ ‫نائب رئيس احلركة االسالمية وحتى أرجلهم‪.‬‬ ‫وأم� � ��ا إذا ن� �ظ ��رن ��ا إل�����ى ه���ذا‬ ‫ال��واق��ع ب��اع��ت��ب��اره ح��ل��ق��ات متتابعة وف��ص��وال م��ت��واص��ل��ة وج��والت‬ ‫متبادلة بني احلق والباطل (وتلك األيام نداولها بني الناس) فإننا‬ ‫نكون على يقني أن عجلة التاريخ ودورت��ه لن تتوقف عند هؤالء‬ ‫الظاملني والفاسدين وأعوانهم‪ ،‬وكأن األمة قد أصبحت جز ًءا من‬ ‫ممتلكاتهم‪ ،‬وأن دولنا أصبحت مزارع خاصة بهم‪ ،‬أب ًدا ال‪ ،‬بل إننا‬ ‫وفق رؤيتنا اإلميانية ندرك أن هذه مرحلة التمحيص واالختبار‪.‬‬ ‫نعم! إن الثمن فيها غا ٍل وكثير‪ ،‬إنها دماء وأش�لاء وقهر وعسف‬ ‫وظ��ل��م‪ ،‬وإن��ه��ا م��ط��اردة للصاحلني وال��ش��رف��اء والتنكيل ب��ه��م‪ ،‬إنه‬ ‫التهجير‪ ،‬إنه السجن‪ ،‬إنه تسليط األسافل على خيار الناس‪ ،‬إنه‬ ‫تسليط الكاذبني على الصادقني‪ ،‬واخلونة على املخلصني‪ ،‬واجلهلة‬ ‫على العلماء‪ ،‬والبلطجية على الطيبني‪ ،‬واللصوص على أهل األمانة‬ ‫واحلرص على الوطن وأهله‪.‬‬ ‫إن �ه��ا األرض ال �ت��ي ام �ت�لأت ظ��ل�� ًم��ا وج����و ًرا‪ ،‬إن��ه��ا ال��ف�تن املتعاقبة‬ ‫املتالحقة‪ ،‬كما قيل كلما انقضت متادت وزادت‪ ،‬إنه تسلط احلكام‬ ‫واجل��ب��اب��رة وأع��وان��ه��م‪ ،‬ول��ك��ن ه��ذا ك��ل��ه إمن��ا ه��و امل��ق��دم��ة للتمكني‬ ‫والفرج والفتح املبني وبداية مالمح ال��دورة اجلديدة من دورات‬ ‫التاريخ فيها عز اإلسالم ونصره املبني بإذن الله تعالى‪.‬‬ ‫نعم! إنها املقدمة احلتمية م��ن س��اع��ات الليل التي تسبق الفجر‪،‬‬ ‫وم��ن آالم امل��خ��اض ال��ت��ي تسبق امل��ي�لاد‪ ،‬ف��ح��اش��ا ل��ل��ه سبحانه أن‬ ‫يسمح ب��أن يتسلط السفلة وأرذال ال��ن��اس وأش��راره��م على أهل‬ ‫القرآن واالستقامة والفضيلة والعفة‪.‬‬ ‫ولكنها إرادة الله سبحانه في أن ينزل هذا البالء‪ ،‬وليكشف زيف‬ ‫أدع��ي��اء اإلس�لام م��ن حكام وزع��م��اء وعلماء ه��ؤالء ال��ذي��ن بعلمهم‬ ‫فإنهم أصبحوا واإلسرائيليني واألمريكيني في خندق واحد‪ ،‬فيه‬ ‫يعلنون احلرب السافرة على من ال ه ّم لهم إال عز اإلسالم ونصرة‬ ‫ال��دي��ن وخ��دم��ة األم���ة‪ .‬وم��ا ت��ص��ري��ح رئ��ي��س ج��ه��از االس��ت��خ��ب��ارات‬ ‫العسكرية اإلسرائيلية اجلنرال كوخابي عن القواسم املشتركة‬ ‫والتفاهمات والتنسيق ب�ين ت��ل أبيب ومصر وم��ن سماها بقوى‬ ‫االع��ت��دال ال��ع��رب��ي��ة‪ ،‬وأن��ه��م أص��ب��ح��وا م��ح��و ًرا واح���� ًدا ف��ي مواجهة‬ ‫عدوهم املشترك؛ اإلخوان املسلمني والصحوة اإلسالمية العاملية‬ ‫إال دليل على ذلك‪.‬‬ ‫وإذا ك��ان رس��ول الله & في أت��ون محنة حصار األح��زاب يوم‬ ‫"اخلندق" في املدينة املنورة‪ ،‬مع ما في ذلك املشهد من اجلوع‬ ‫واخل���وف واحل��ص��ار وك��ث��رة األع���داء‪ ،‬ق��د رأى األم��ل والنصر من‬ ‫شرار ٍة انطلقت من ضربة فأس على صخرة خالل حفر اخلندق‪،‬‬ ‫فبشر بفتح قصور كسرى وهرقل‪ ،‬وهذا ما كان‪ ،‬وهو & الذي‬ ‫رأى الريبة والتردد باالنتماء لإلسالم عند عدي بن حامت الطائي‬ ‫بسبب حال املسلمني يومها‪ ،‬فأقسم له رسول الله & بأن األمر‬ ‫سيتغير وأن النصر لإلسالم وأن املستقبل لهذا الدين‪(:‬فوالله‬ ‫ل��ي��وش��ك��ن امل���ال أن ي��ف��ي��ض ح��ت��ى ال ي��وج��د م��ن ي���أخ���ذه‪ ....‬ووال��ل��ه‬ ‫ليوشكن أن تسمع باملرأة تخرج من القادسية على بعيرها حتى‬ ‫تزور هذا البيت ال تخاف‪ ...‬ووالله ليوشكن أن تسمع بالقصور‬ ‫البيض من أرض بابل قد فتحت عليهم)‪ ،‬فإنه اقتدا ًء برسول الله‬ ‫& بثقته بربه سبحانه‪ ،‬وتصدي ًقا لوعد الله بنصر اإلسالم ومن‬ ‫خالل قراءة إميانية للواقع فإننا نقول‪ :‬والله ثم والله ثم والله إننا‬ ‫على أعتاب الفجر الساطع والصبح القريب ونصر اإلسالم‪.‬‬ ‫فأ ّملوا وأبشروا‪ ...‬يا أيها املضيّعون واحملطمون‬ ‫وهللوا وكبروا‪ ...‬يا مؤمنون‬ ‫فالفجر الح‬ ‫والديك صاح‬ ‫والعطر ‪ -‬عطر احلق – فاح‬ ‫والنهار قادم‪ ...‬واملسلمون قادمون‬ ‫فقل ألنصار الظالم‪ :‬ما لكم ال تعقلون؟!!!‪.‬‬ ‫ولوالدي باملغفرة‬ ‫رحم الله قار ًئا دعا لنفسه ولي‬ ‫ّ‬ ‫غالب على أمره ولكنّ أكثر الناس ال يعلمون)‬ ‫(والله‬ ‫ٌ‬


‫فرصة ال تعوض وأسعار مغرية في مواد‬ ‫بناء وكراميكا محمد عواودة وأوالده‬ ‫* بورسيالن ‪ 60/60‬סוג «א» بــ ‪39‬ش‬ ‫* بورسيالن اسباني ‪ 60/60‬بــ ‪52‬ش‬ ‫* كراميكا اسباني ‪ 45/45‬بــ ‪34‬ش‬ ‫* كراميكا סוג «א» ‪ 33/33‬بــ ‪28‬ش‬ ‫* حمام شمس كامل ‪ 1750‬ش مع كفالة ‪ 7‬سنوات‬

‫* كراميكا ساحات ‪ 30/30‬بــ ‪29‬ش‬ ‫* كراميكا ساحات إسباني ‪ 45/45‬بــ ‪38‬ش‬

‫األدوات الصحية بأسعار خاصة ‪ -‬استيرادنا‬ ‫يوجد لدينا جميع أشكال احلمامات اإلسبانية بأشكالها وأحجامها‬ ‫يوجد لدينا جميع ألوان بورسيالن اإلسباني ‪60/60‬‬ ‫مالحظة‪ :‬األسعار تشمل التوصيل حتى الزبون‬


‫‪6‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫انطالق فعاليات "لن نترك عكا وحيدة"‬

‫غ ــدا الس ــبت معســكر ت ــواص ــل م ــع عك ـ ـ ــا‬

‫نظمت احل��رك��ة االس�لام��ي��ة م��ؤمت��را صحفيا مساء‬ ‫األربعاء‪ ،‬استعدادا ليوم التواصل مع عكا وملعسكر‬ ‫ال��ع��م��ل ال���ذي سيتم خ�لال��ه ت��رم��ي��م ع��ش��رات البيوت‬ ‫املتضررة من انهيار املبنى ال��ذي حصل يوم االثنني‬ ‫املاضي‪.‬‬ ‫وحضر املؤمتر رئيس احلركة االسالمية الشيخ رائد‬ ‫ص�لاح ورئيس جلنة املتابعة محمد زي��دان ورئيس‬ ‫اللجنة القطرية للسلطات احمللية مازن غنامي‪ ،‬وسليم‬ ‫جنمي مسؤول جلنة االم��ن��اء‪ ,‬ومديرة جمعية سند‪,‬‬ ‫دانية ح��ج��ازي‪ ,‬ونائب رئيس بلدية عكا اده��م جمل‬ ‫واالس��ت��اذ عبد احلكيم مفيد رئيس جلنة ال��ط��وارىء‬ ‫التي شكلتها احلركة االسالمية وآخرين‪.‬‬ ‫واف��ت��ت��ح امل��ؤمت��ر ال���ذي ت��ول��ى ع��راف��ت��ه ال��ش��ي��خ محمد‬ ‫ماضي مسؤول احلركة االسالمية في عكا‪ ,‬الذي رحب بالضيوف‬ ‫‪ ،‬بتالوة آيات من القرآن الكرمي تالها املقرئ ابراهيم مصري ‪ ،‬وذكر‬ ‫الشيخ ماضي خالل الكلمة الترحيبية ان ما حصل في عكا ال يخص‬ ‫عكا وحدها وامنا هي جزء من هذا الوطن وتربطه معه عالقات متينة‪,‬‬ ‫كما وقدم التعزية ألهالي الضحايا معتبرا ان اهل عكا عائلة واحدة‬ ‫فعكا وقف لكل فلسطيني‪.‬‬ ‫وكان أول املتحدثني محمد زيدان رئيس جلنة املتابعة فقال‪" :‬كنت‬ ‫من االوائل الذين حضروا الى عكا ملواساة اهل الضحايا‪ ،‬فنحن شعب‬ ‫تعودنا ان ال نقف في محطات االسى واأللم ‪ ،‬وأكد زيدان في كلمته‬ ‫ان اجلماهير ستقف الى جانب اهل عكا ألننا نعرف ان عكا من أكثر‬ ‫البلدات املتضررة نتيجة السياسة السلطوية املميزة ضد اهل عكا"‪.‬‬ ‫رئيسة جمعية سند دانية حجازي قالت ‪ ":‬نحن كجمعية سند نتعهد‬ ‫بااللتزام التام نحو االهالي واالس��ر بشكل ع��ام‪ ,‬خاصة العائالت‬ ‫املتضررة سنكون لكم آذان صاغية وقلوبا داع��م��ة ممتدة باخلير‬ ‫للجميع‪ .‬واضافت حجازي‪ :‬نلتزم بل نتعهد بكفالة الطفلة امنة التي‬ ‫فقدت عائلتها باحلادث االليم ونؤكد على التواصل مع الناس قبل‬ ‫البنيان‪ .‬ولنتعاون معا في نشر الوعي الثقافي لشبابنا وفتياتنا‬ ‫ونسائنا واطفالنا وتعميق االنتماء في هذا البلد العريق‪.‬‬ ‫وحتدث السيد مازن غنامي رئيس اللجنة القطرية للسلطات احمللية‬ ‫قائال ‪ ":‬في البداية الترحم على الضحايا والكل يشهد على صمود‬ ‫عكا ويجب ان نخرج اقوياء من احملنة وموحدين"‪.‬‬ ‫وأض��اف غنامي‪ ":‬تعلمون ان وزارة الداخلية تخطط القامة مدينة‬ ‫عربية في اجلليل وصدقوني ان��ه سيكون اح��د اهدافهم استهداف‬ ‫بيوت عكا‪ ،‬نحن نعرف االهداف من وراء بناء املدينة‪ ،‬كلنا مسؤولون‬ ‫قيادة وجماهير ‪،‬جلنة املتابعة والقطرية مسؤولة‪ ،‬احلركة االسالمية‬

‫مسؤولة‪ ،‬فيجب ان نشد على ايدي الناس ونتواصل معهم ومساعدة‬ ‫عكا واهلها "‪.‬‬ ‫من جهته قال السيد سليم جنمي رئيس جلنة الوقف االسالمي‪ ":‬إننا‬ ‫أمام مأساة حقيقية لم تعشها عكا من قبل فاحلادث راح ضحيته ‪5‬‬ ‫أبرياء نحسبهم شهداء ان شاء الله‪ ،‬وأدى احلادث الى تشريد عائالت‬ ‫واآلن األمر ال يستدعي أن نعد األخطاء بل واجبنا القومي والديني‬ ‫واالنساني ان نعالج هذه الكارثة ونحتويها بجهود قوية وصحيحة‬ ‫وبأقصى سرعة وهذه اجلهود يجب ان تكون في خندق واحد وحتت‬ ‫راية واحدة ونحن نحث اجلميع على التحدي بالصبر"‪.‬‬ ‫وقال الشيخ رائد صالح في مطلع كلمته "إنّنا في عكا هناك رجال‬ ‫ونساء الذين يحملون أمانة الصمود في املدينة"‪.‬‬ ‫وأ ّكد "إننا جئنا إلى هنا لنسير خلف أهل عكا برجالها ونسائها‪ ،‬نحن‬ ‫خلف اهل عكا بقياداتها السياسية والدينية واالجتماعية‪ ،‬نحن جنود‬ ‫خلفكم نتلقى األوامر وننفذ ‪ ،‬هذا دورنا"‪.‬‬ ‫وأض��اف‪" :‬أما همنا هو أن نتعاون على إعمار مدينة عكا واملشوار‬ ‫طويل اجتهدنا أن نخطو خطوة كبيرة فاحتة طريق إلى األمام "‪.‬‬ ‫أن جميع أهلنا في الداخل الفلسطيني‬ ‫"إن الذي أستبشر به خي ًرا ّ‬ ‫وقال‪ّ :‬‬ ‫باتوا على استعداد أن يأتوا باملئات يوم السبت القادم‪ ،‬ال أبالغ إذا قلت‬ ‫سيفوق العدد امل��ئ��ات‪ ،‬بل سيفوق العدد األل��ف وأك��ث��ر‪ ،‬كلّنا سنأتي‬ ‫لنقول جملة واحدة نحن من عكا ومع عكا‪ ،‬عكا إحدى الدرر الثمينة‬ ‫في حياتنا وفي حاضرنا وفي مستقبلنا‪ ،‬من أجل ذلك فعلاً مدعوون‬ ‫في هذا اليوم أولاً أن جندد وحدة احلال والثقة والهمة والتعامل بني‬ ‫أنفسنا كجسد واحد‪ ،‬كإرادة واحدة‪ ،‬كرؤية واحدة‪ ،‬إلى األمام"‪.‬‬ ‫نائب رئيس بلدية عكا أده��م جمل قال في كلمته‪" :‬هي كارثة بكل‬ ‫ما حتمل الكلمة من معنى"‪.‬وأضاف‪" :‬نشكر االخ��وة في احلركة‬

‫هل تشمل الدفعة الرابعة اإلفراج عن‬ ‫أسرى الداخل؟‬

‫قالت صحيفة "معاريف" العبرية في عددها‬ ‫ال���ص���ادر ص��ب��اح ام���س اخل��م��ي��س‪ ،‬إن مسألة‬ ‫اإلفراج عن الدفعة الرابعة من األسرى والتي‬ ‫تشمل أسرى الداخل‪ ،‬ستكون حاسمة لتحديد‬ ‫مستقبل املفاوضات مع السلطة الفلسطينية‪.‬‬ ‫ون��ق��ل��ت الصحيفة ع��ن م��ص��ادر مطلعة على‬ ‫م��ج��ري��ات احمل���ادث���ات أن ال��دف��ع��ة ال��راب��ع��ة من‬ ‫األسرى سترى النور نهاية شهر آذار‪/‬مارس‬ ‫امل��ق��ب��ل ف��ق��ط ف��ي ح���ال م��واف��ق��ة ال��س��ل��ط��ة على‬ ‫التوقيع على إتفاق اإلطار‪.‬‬ ‫وبحسب تلك امل��ص��ادر‪ ،‬ف��إن رئيس ال���وزراء‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي "ب��ن��ي��ام�ين نتنياهو" ل��م يتعهد‬ ‫ب��اإلف��راج ع��ن أس���رى م��ن فلسطينيي ال ‪48‬‬ ‫في الدفعة الرابعة‪ ،‬باإلضافة لوجود موافقة‬ ‫أمريكية على عدم وجود تعهد بهكذا إفراج‪.‬‬ ‫وأضافت الصحيفة أن نتنياهو تعهد بعرض‬

‫امل��س��أل��ة ع��ل��ى م��ج��ل��س ال������وزراء ل��ل��ت��ص��وي��ت‪،‬‬ ‫وهنالك شك في مقدرة نتنياهو على جتنيد‬ ‫ال��غ��ال��ب��ي��ة امل��ط��ل��وب��ة ل��ت��م��ري��ر ه��ك��ذا ق����رار في‬ ‫احلكومة اإلسرائيلية ألن غالبية وزراء حزب‬ ‫الليكود قد صرحوا بأنهم سيعارضون ذلك‪.‬‬ ‫وأشارت إلى أن السلطة الفلسطينية تصر على‬ ‫اإلفراج عن أسرى الـ‪ ،48‬ويسود االعتقاد أنه‬ ‫بدون اإلف��راج عنهم فإن الرئيس الفلسطيني‬ ‫م��ح��م��ود ع��ب��اس س��ي��وق��ف احمل���ادث���ات‪ ،‬بينما‬ ‫يرتبط اإلف���راج ع��ن األس���رى حاليا ً مبوافقة‬ ‫الطرفني على اتفاق اإلطار الذي يعرضه كيري‬ ‫ومتديد احملادثات‪.‬‬ ‫ونوهت الصحيفة إلى أنه في حال عدم موافقة‬ ‫أبو مازن على هذا اإلتفاق ومتديد احملادثات‬ ‫فلن يتم عرض مسألة اإلف��راج عن أس��رى ال‬ ‫‪ 48‬على احلكومة اإلسرائيلية‪.‬‬

‫وإن دل ذل��ك على‬ ‫اإلس�لام��ي��ة على معسكر ال��ت��واص��ل ي��وم السبت ّ‬ ‫شيء فإمنا يدل على العمل فنحن بحاجة إلى عمل ومثل هذا املعسكر‬ ‫يؤكد لنا على أننا لسنا لوحدنا في هذه املدينة‪ ،‬فالكل معنا في جميع‬ ‫البالد"‪.‬‬ ‫وق��ال أ ّن��ن��ا بحاجة إل��ى مرحلتني‪ ،‬وه��و إي��ج��اد ح��ل مؤقت للعائالت‬ ‫املنكوبة على أن ترجع إلى بيوتها في القريب العاجل‪ ،‬وإع��ادة بناء‬ ‫البيت الذي انهار بشكل كامل وإيجاد مأوى للعائالت التي أصبحت‬ ‫بال مأوى‪.‬‬ ‫وفي بداية كلمته أعلن رئيس جلنة الطوارئ اخلاصة ملتابعة ملف عكا‬ ‫أن "هناك فاعل خير تب ّرع الليلة مببلغ خمسني ألف‬ ‫عبداحلكيم مفيد‪ّ ،‬‬ ‫شاقل ل�لأدوات املنزلية ألصحاب البيوت"‪ .‬وبني مفيد في معرض‬ ‫أن مشروع التواصل مع عكا يوم السبت سيتضمن العمل في‬ ‫كلمته ّ‬ ‫قرابة خمسني بيتًا‪ ،‬ومن ضمن البيوت بيوت في محيط البيت املنهار‬ ‫الذي لم يلحقها ضرر سيتم ترميمها‪.‬‬ ‫أن املشروع سيتضمن ً‬ ‫أيضا ترميم وصيانة مقابر‪ ،‬املقبرة‬ ‫وق��ال ّ‬ ‫الشرقية إضافة إل��ى مساجد‪ ،‬كذلك سيتضمن توزيع ط��رود على‬ ‫خمسمئة عائلة‪.‬‬ ‫وقال‪" :‬من املهم يوم السبت ليس فقط ترميم البيوت وهو مهم ولكن‬ ‫املهم أكثر أن نحضر إلى عكا‪ ،‬وهو بداية مشروع تواصل وهي نقطة‬ ‫ألن عكا عزيزة علينا‬ ‫انطالق‪ ،‬نحن نعدكم أننا لن نترك عكا وحيدة‪ّ ،‬‬ ‫وألنّها ليست مجرد مكان‪ ،‬بالتالي احلفاظ على عكا هو حفاظ على‬ ‫أنفسنا واحلفاظ على عكا يتطلب منا أولاً احلفاظ على أه��ل عكا"‪.‬‬ ‫وأض��اف‪" :‬نحن سنتواجد بني الناس وسنتواجد في السوق وفي‬ ‫امليناء‪ ,‬وسنقوم بتوزيع نشرة‪ ،‬نحن دائ ًما نأتي إلى أط��راف عكا ‪،‬‬ ‫ولكن ال ندخل إلى قلب املدينة‪ ،‬ال أحد يعرف كيف تعيش هذه املدينة"‪.‬‬

‫إتهام سيدة من نتانيا بانتحال شخصية طبيبة‬ ‫جتميلية وإحلاق الضرر بسيدات عربيات‬

‫عممت النيابة العامة بيانا ج��اء فيه‪" :‬قدمت‬ ‫ال��ن��ي��اب��ة ال��ع��ام��ة ف��ي ل����واء ال��ش��م��ال للمحكمة‬ ‫امل���رك���زي���ة ف���ي م��دي��ن��ة ال���ن���اص���رة‪ ،‬ي����وم ام��س‬ ‫اخلميس‪ ،‬الئحة إتهام ضد سيدة (‪ 43‬عاما)‬ ‫وزوجها (‪ 50‬عاما) من نتانيا‪ ،‬تتهمهما فيها‬ ‫بانتحال شخصية طبيب‪ ،‬والتسبب بكدمات‬ ‫خطيرة واإلعتداء الناجمة عنه إصابات خطيرة‬ ‫واإلب���ت���زاز واإله��م��ال وال��ت��زي��ي��ف ف��ي ظ��روف‬ ‫خ��ط��ي��رة‪ ،‬واس��ت��خ��دام وث��ائ��ق للحصول على‬ ‫أشياء‪ ،‬ومخالفات تتعلق بالضريبة وتبييض‬ ‫األموال" وفقا للبيان‪.‬‬ ‫وجاء في الئحة اإلتهام أنه "وخالل السنوات‬ ‫‪ 2010‬وحتى شباط ‪ ،2014‬عملت املتهمة‬ ‫ف��ي مجال توفير خ��دم��ات جتميلية للسيدات‬ ‫ف��ي منطقة كفرياسيف وال��ن��اص��رة وكفركنا‬ ‫وغ��ي��ره��ا‪ ،‬ب��اإلض��اف��ة ال��ى عقد حلقات منزلية‬ ‫ش��ارك��ت فيها س��ي��دات م��ن مختلف املناطق‪،‬‬

‫وال��ت��ي مت مبوجبها ت��ق��دمي خ��دم��ات جتميلية‬ ‫للسيدة املستَضيفة مجانا‪ .‬علما أن املتهمة‬ ‫ان��ت��ح��ل��ت ش��خ��ص��ي��ة ط��ب��ي��ب��ة وح��ص��ل��ت على‬ ‫موافقتهن ب��ت��ق��دمي ع�لاج��ات مختلفة تشمل‬ ‫حقنهن بحقن السليكون ومواد أخرى حتتاج‬ ‫ال���ى م��واف��ق��ة طبيب م��خ��ت��ص‪ ،‬ف��ي ح�ين كانت‬ ‫تتقاضى آالف الشواقل النقدية مم��ن تلقني‬ ‫العالج منها مقابل ذلك" وفقا لالئحة اإلتهام‪.‬‬ ‫ون ّوهت الئحة اإلتهام أنه "ونتيجة للعالجات‬ ‫التي قدمتها املتهمة من خالل احلقن‪ ،‬أصيبت‬ ‫ب��ع��ض ال��س��ي��دات ب��ت��ل��وث وأخ���ري���ات ب��ج��روح‬ ‫خ��ط��ي��رة م���ا اس��ت��دع��ى ت��ل��ق��ي��ه��ن ل���ع�ل�اج طبي‬ ‫مستعجل وح��ت��ى إج�����راء ع��م��ل��ي��ات ج��راح��ي��ة‬ ‫إلصالح ما جنم عن املتهمة التي قامت أيضا‬ ‫ب��ت��زي��ي��ف وص��ف��ات ط��ب��ي��ة مستخدمة توقيع‬ ‫طبيب مقدسي دون موافقته أو معرفته" وفقا‬ ‫لالئحة اإلتهام‪.‬‬


‫قسم اخلضار والفواكه‬ ‫شوال‬ ‫جزر‬ ‫‪10‬ك‬ ‫بــ ‪ 10‬ش‬

‫‪ 10‬كيلو‬ ‫جريفوت‬ ‫بــ ‪ 10‬ش‬

‫‪ 10‬ضمم‬ ‫بقدونس‬ ‫بــ ‪ 10‬ش‬ ‫‪ 5‬كيلو‬ ‫ملفوف‬ ‫أبيض‬ ‫بــ‬ ‫‪ 10‬ش‬

‫‪ 5‬كيلو‬ ‫بصل‬ ‫بــ‬ ‫‪ 10‬ش‬

‫‪3‬‬ ‫خسات‬ ‫بــ‬ ‫‪ 10‬ش‬

‫‪ 5‬كيلو‬ ‫حامض‬ ‫بــ ‪ 10‬ش‬

‫‪3‬‬ ‫كيلو‬ ‫شومر‬ ‫بــ‬ ‫‪ 10‬ش‬

‫تنزيالت على جميع املواد التموينية‬ ‫رز صنوايت‬ ‫‪ 5‬كغم‬

‫شوكوالطة‬ ‫شاحار‬ ‫‪ 500‬غرام‬

‫ش‬

‫ش‬

‫‪2‬‬

‫بــ ‪50‬‬

‫بــ ‪10‬‬

‫بــ ‪10‬‬

‫‪ 3‬مخلالت‪ :‬فول‪،‬‬ ‫خيار‪ ،‬باذجنان‪،‬‬ ‫فلفل حار‬

‫‪4‬‬ ‫طحني عفولة‬

‫بــ ‪100‬‬

‫مراك عوف‬ ‫أوسم‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫شامبو‬ ‫بينوك‬ ‫بــ ‪ 10‬ش‬

‫ش‬

‫‪ 1‬دوا‬ ‫مسح سيف‬

‫‪ 2‬ملفني‬ ‫جولدن‬

‫ش‬

‫ش‬

‫بــ ‪10‬‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫الصور للتجسيد فقط‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫‪ 3‬ربطات‬ ‫كاسات‬ ‫بالستيك‬

‫مطري‬ ‫غسيل نيكا‬ ‫‪ 4‬لتر‬

‫ش‬

‫‪3‬‬ ‫جروسات‬ ‫سكر‬

‫بــ ‪100‬‬

‫‪ 3‬ربطات‬ ‫صحون أبيض‬ ‫وسط‬

‫كتشوب‬ ‫أوسم‬

‫بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫‪7‬‬ ‫كيلو‬ ‫مندلينا‬ ‫بــ‬ ‫‪ 10‬ش‬


‫‪8‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫جتميد امر هدم منزل طارق خطيب واملطالبة بإدخال البيت الى مسطح كفركنا‬ ‫ت�����ق�����رر ف������ي ج��ل��س��ة‬ ‫الدارة املجلس احمللي‬ ‫في بلدة كفركنا بضم‬ ‫املنطقة التي يقع فيها‬ ‫ب���ي���ت ط������ارق خ��ط��ي��ب‬ ‫امل����ه����دد ب���ال���ه���دم ال���ى‬ ‫اخل����ارط����ة ال��ه��ي��ك��ل��ي��ة‬ ‫ل��ل��ب��ل��دة‪ ,‬ه���ذه املنطقة‬ ‫التي تبعد امتار قليله‬ ‫ع����ن اح����ي����اء ال���ق���ري���ة‪,‬‬ ‫حت������ول������ت "ب������ق������درة‬ ‫ق����������ادر" ال�������ى ن���ف���وذ‬ ‫اجلليل االسفل!‬ ‫هذا ومت توجيه رساله‬ ‫تطالب وزير الداخلية بايعاز للجهات املختصة للتخطيط والبناء‬ ‫ادخال اراضي جديدة حيز البناء‪ ,‬واصدار التراخيص الالزمة‬ ‫للبيت املهدد بالهدم‪.‬‬ ‫وفي هذا السياق ذكر مجاهد عواودة رئيس املجلس احمللي انه‬ ‫توصل لتفاهمات مع اللجان املختصة‪ ,‬لتجميد امر الهدم حتى‬ ‫يتسنى لصاحب البيت باصدار التراخيص‪.‬‬ ‫عقدت اللجنة القطرية لرؤساء السلطات احمللية‬ ‫هذا وكانت قد‬ ‫ْ‬ ‫العربية اجتماعا ً استثنائيا ً لها ‪ ،‬يوم السبت املاضي في قرية‬ ‫كفركنا ‪ ،‬مبشاركة وفد من جلنة املتابعة العليا للجماهير العربية‬ ‫سبل‬ ‫بح ْ‬ ‫وع��دد من أعضاء مجلس محلي كفر كنا ‪َ ،‬‬ ‫ثت خالله ُ‬ ‫سة االسرائيلية والتي تتجلّى‬ ‫واجهة السياسة املنهجية‬ ‫ُم َ‬ ‫للمؤس َ‬ ‫َّ‬ ‫في سياسة هدم البيوت العربية ‪ ،‬كما جتلَّى ُمؤخرا ً بقرار هدم‬ ‫بيت املواطن طارق خطيب في كفركنا ‪ ،‬على خلفية اإل ّدع��اءات‬ ‫الواهية واملُضلِّله نفسها ‪ ،‬وهي حجة "البناء غير امل َر َّخص"‪.‬‬ ‫وجاء في البيان الذي مت تعميمه على وسائل اإلعالم‪" :‬افتتح‬ ‫اجللسة رئيس مجلس محلي كفركنا ‪ ،‬مجاهد ع َواوده ‪ُ ،‬م ِّ‬ ‫رحبا ً‬

‫باحلضور و ُمستعرضا ً حقيقة وخلفية قرار الهدم في كفركنا ‪،‬‬ ‫ُمشيرا ً الى أن هذه القضية تندرج في إطار أزمة االرض واملس َكن‬ ‫التي تعاني منها اجلماهير العربية وخُ صوصا ً االزواج الشابة ‪،‬‬ ‫كسياسة رسمية منهجية تمُ ا َرس ضد العرب "‪..‬‬ ‫ثم حتدث وأدار اإلجتماع مازن غنامي ‪ ،‬رئيس اللجنة القطرية‬ ‫ورئيس بلدية سخنني ‪ُ ،‬مؤ ِّكدا ً أنه قد حان الوقت لتجا ُوز مج َّرد‬ ‫التضا ُمن واالحتجاج ‪ ،‬في مثل هذه القضايا املصيرية ‪ ،‬وال ُب ّد‬ ‫لإلنتقال من ردود األفعال الى ال ِفعل واملبادرة ‪..‬‬ ‫وأشار غنامي أنه إزاء سياسة احلكومات االسرائيلية ‪ ،‬والتي‬ ‫تستهدف وجودنا وتطورنا في وطننا ‪ ،‬ال ُب�� ّد من مواجهتها‬ ‫وحدويا ً وعلى املستو َيينْ احمللي والقطري ‪ ،‬وعبر ِع َّدة مسارات‬ ‫م��ت��وازي��ة ‪ ،‬أه��م��ه��ا امل���س���ارات ال��س��ي��اس��ي��ة وال��نِ��ض��ال الشعبي‬ ‫والتخطيطي – املهني وال��ق��ان��ون��ي ‪..‬وب��ع��دم��ا حت��دث ع��دد من‬ ‫املشاركني في اإلجتماع ‪ ،‬ق��ال ط��ارق خطيب ‪ ،‬صاحب البيت‬ ‫امل��ه�� َّدد ب��ال��ه��دم ‪ ،‬إن��ه اض َ‬ ‫��ط�� ّر للبناء بغير ترخيص ‪ ،‬رغ��م كل‬ ‫محاوالته للحصول على ترخيص ‪ ،‬وإنه بنى بيته على أرضه‬ ‫��اص��ة ‪ُ ،‬م��نَ�� ِّوه��ا ً أن��ه مجرد َمثل واح��د م��ن آالف ال��ع��رب في‬ ‫اخل َّ‬

‫املؤمتر الصحي األول في طرعان مببادرة‬ ‫رئيس املجلس احمللي عماد دحلة‬ ‫مب���ب���ادرة م���ن رئ���ي���س امل��ج��ل��س احمل��ل��ي‬ ‫ف��ي ط��رع��ان السيد ع��م��اد دح��ل��ه ونخبه‬ ‫أطباء القرية‪ ,‬اقيم صباح ي��وم السبت‬ ‫املاضي في قاعة املركز الثقافي‪ ,‬مؤمتر‬ ‫الصحة األول بحضور عشرات األطباء‪,‬‬ ‫املمرضني وأصحاب املهن ذات الصلة‬ ‫مب��وض��وع ال��ط��ب ‪ ،‬وه���ي ب����ادره الق��ت‬ ‫ترحيبا واسعا‪.‬‬ ‫وحت�����دث خ��ل�ال امل���ؤمت���ر ال��س��ي��د ع��دي‬ ‫ع��دوي مدير م��ش��روع مدينة صحية ‪،‬‬ ‫اس��ت��ع��رض اهمية ال��ن��ش��اط‪ ،‬ام��ا السيد‬ ‫عماد دحله رئيس املجلس احمللي رحب‬ ‫باحلضور وق��ال ان هدفه األسمى قبل‬ ‫أي مشروع هو احلفاظ على صحة املواطنني ومحاربة‬ ‫املّسببات لألمراض القاتله التي تنتشر في الفترة االخيرة‬ ‫وأض�����اف دح���ل���ه‪ :‬س��ن��ع��م��ل ع��ل��ى اق���ام���ة ه��ي��ئ��ة وجل��ن��ة‬ ‫استشاريه لكافة امل��ج��االت الطبية وعلى اقامة ن��دوات‬ ‫شهريه بخصوص الصحة والبيئة وينشر الوعي في‬ ‫ص��ف��وف االه��ال��ي وط�ل�اب امل����دارس ‪ ،‬ك��ذل��ك استعرض‬ ‫االطباء كل في مجاله وعبر الشرائح املصوره معطيات‬ ‫م��ث��ي��ره ع��ن اه���م االم�����راض ومسبباتها م��ؤك��دي��ن على‬ ‫ض��رورة الوقايه وإج��راء الفحوصات املسبقه وأث��ارت‬ ‫اهتماما ً بالغا ً ‪.‬‬ ‫وك���ان م��ن ب�ين امل��ت��ح��دث�ين ال��دك��ت��ور محمد ع��اي��د ع��دوي‬ ‫اخصائي االم���راض الداخليه واملفاصل ف��ي مستشفى‬ ‫العفولة وصندوق املرضى كالليت كذلك الدكتور رمزي‬ ‫ب��ش��ارة رئيس نقابة امل��رض��ى كالليت‪ ,‬اض��اف��ة للطبيبة‬ ‫النساء سحر خير الله من املستشفى االجنليزي والتي‬ ‫بدورها حتدثت عن االم��راض النسائية وط��رق الوقاية‬ ‫منها‪.‬‬

‫جمعية‬ ‫شباب‬ ‫وعطاء‬

‫البالد"‪.‬‬ ‫وأضاف البيان‪" :‬وفي نهاية االجتماع تق َّر َر توجيه الرسائل‬ ‫الالزمه ‪ ،‬بهذا ا ُ‬ ‫خلصوص ‪ ،‬الى الوزراء واملسؤولني الرسميني‬ ‫‪ ،‬كخطوة أ َّول��ي��ة ‪ ،‬وم��ن ث�� َّم العمل على إع���داد خ��رائ��ط هيكلية‬ ‫ج��دي��دة وبديلة ت��ك��ون ف��ي ِخ��دم��ة امل��واط��ن�ين ال��ع��رب ف��ي امل��دن‬ ‫والقرى العربية ‪ ،‬تتجاوب مع احتياجاتهم احلياتية ‪ ،‬بالرغم من‬ ‫ِ‬ ‫ؤسسات‬ ‫اإلدراك‬ ‫املتعاظم على رفض هذه اخلرائط من ِقبل امل ُ ّ‬ ‫الرسمية ‪ ،‬واإلع��داد الشعبي والسياسي ملواجه سياسة هدم‬ ‫البيوت العربية ‪ ،‬والتعا ُمل مع هذه القضية مبسؤولية تاريخية‬ ‫ووط��ن��ي��ه ‪ ،‬لكونها ج��وه��ري��ا ً م��ع��رك��ة وج��ودي��ة ح���ول طبيعة‬ ‫املستقبل‪.‬‬ ‫كما قررت اللجنة القطرية إعادة طرح ُمبادرتها الشاملة التي‬ ‫تبنّتها جلنة املتابعة العليا ‪ ،‬والتي ُع ِرضت قبل بضع سنوات‬ ‫ع��ل��ى احل��ك��وم��ات االس��رائ��ي��ل��ي��ة املختلفة ‪ ،‬ح��ي��ث رفضتها او‬ ‫جتاهلتها في أحسن األحوال ‪ ،‬حول معاجلة ُم ْج َمل قضية البناء‬ ‫"غير امل َّ‬ ‫��رخ��ص" ف��ي املجتمع العربي بشكل ج��ذري وج��دي‬ ‫وعادل"‪.‬‬

‫المركز الثقافي‬ ‫اإلسالمي ‪-‬‬ ‫كفركنا‬

‫إعالن‬

‫يعلن املركز الثقافي االسالمي في كفركنا عن فتح باب التسجيل ل ــ‪:‬‬

‫"دورة كراتيه وعروض قتالية‬ ‫ودفاع عن النفس للطالبات"‬ ‫لطالبات الصف الثاني فما فوق‪.‬‬

‫تهنئة‬ ‫عطرة‬

‫أجمل التهاني وأحر التبريكات نق ّدمها لكابنت‬ ‫مكابي كفركنا سابقا االخ هيثم عواودة "ابو‬ ‫زيد" وزوجه بوالدة املولودة اجلديدة‬

‫مرمي‬

‫بورك لكما باملوهوبة‪ ،‬وشكرمتا الواهب‪،‬‬ ‫ورزقتما برها وبلغت أشدها‬ ‫مقدمة من ابو الهيثم وابو النور وعائلتيهما‬

‫باشراف مدربة مؤهله من معهد فنغيت‪ ,‬حزام اسود ‪ DAN2‬واحلائزة‬ ‫املجال‬ ‫على ع��دة ش��ه��ادات ب��االض��اف��ة ال��ى خبرة كبيرة ف��ي هذا‬ ‫تقام الدورة في قاعات املركز الثقافي‪ -‬كفركنا‬ ‫هدف الدورة‪:‬‬ ‫ تقوية قدرات الطالبة ومتكينها من اداء عروض الكراتيه‪.‬‬‫ تقوية شخصية الطالبه وحتسني سلوكها في املجتمع‪.‬‬‫ نبذ العنف واحترام االخرين وتقبل ارائهم‪.‬‬‫ تعلم فن الدفاع عن النفس‪.‬‬‫* رسوم التسجيل للدورة ‪ 100‬شاقل تدفع في اللقاء االول‬ ‫* الدورة ستفتتح عند اكتمال العدد‬ ‫على الراغبات االشتراك في ال��دورة التوجه للمكتبة االسالمية (مكتبة‬ ‫الشافعي‪ -‬كفركنا) من اجل التسجيل‪.‬‬ ‫باقي التفاصيل في اللقاء االول‪.‬‬ ‫للمزيد من االستفسار يرجى االتصال على الرقم التالي‪:‬‬ ‫عالء عواودة ‪050-7955310‬‬

‫باحترام‪ :‬ادارة املركز الثقافي‬


‫‪10‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫احل � � ��رك � � ��ة اإلس �ل ��ام � � �ي� � ��ة و"امل � � � ��وح � � � ��دة" أئمة املساجد في الناصرة يستنكرون‬ ‫اّ‬ ‫م‬ ‫��‬ ‫ف� � ��ي ال� � �ن � ��اص � ��رة ت � ��دع � �م � ��ان ع � �ل� ��ي س � ّل�‬ ‫اإلعتداء على املطران رياح أبو العسل‬ ‫عممت احلركة اإلسالمية و"املوحدة" في الناصرة‬ ‫بيانا على وسائل االع�لام جاء فيه‪ ":‬أهلنا الكرام‬ ‫في الناصرة‪ :‬في ظل األوض���اع التي ُج��� ًّرت إليها‬ ‫مدينتنا عقب انتخابات البلدية في ‪2013\10\22‬‬ ‫‪ ،‬واس��ت��م��رار م��ح��اوالت ج��ره��ا إل��ى م��رب��ع النسيج‬ ‫املمزق‪ ،‬والذي تعرفون جيدا من هي األطراف التي‬ ‫تريد جرنا إليه ‪ ،‬وبعد قراءة متأنية للوضع وتشاور‬ ‫مستفيض حول مستقبل مدينتنا ‪ ،‬وبعد أن اتضح‬ ‫للقاصي والداني من هم الذين ال يريدون اخلير لها‬ ‫‪ ،‬بل ي��ري��دون السلطة بكل ثمن ‪ ،‬وبعد سلسلة ال‬ ‫تنتهي من بيانات التضليل التي صدرت عن هؤالء ‪،‬‬ ‫وحفاظا على حاضر مدينتنا ومستقبل أبنائها ‪ ،‬فإن‬ ‫املوقعني على هذا البيان يؤكدون ما يلي‪:‬‬ ‫أوال‪ :‬نؤكد نبذنا لكل مظهر من مظاهر الطائفية‪،‬‬ ‫وأن��ن��ا مسلمني ومسيحيني ‪ ،‬أب��ن��اء ش��ع��ب واح��د‬

‫وبلد واحد‪ ،‬مصيرنا واحد ومستقبلنا واحد‪.‬وإننا‬ ‫سنتصدى لكل محاولة لبث الفتنة الطائفية من أية‬ ‫جهة كانت‪.‬‬ ‫ثانيا‪ :‬ح��ان ال��وق��ت لتغيير حقيقي ف��ي الناصرة ‪،‬‬ ‫يرفع من شأن أبنائها وينهي عهد الهيمنة‪.‬‬ ‫ثالثا‪ :‬ندعو جميع األطراف إلى االلتزام بانتخابات‬ ‫حضارية وإلى احترام رأي الناخب‪.‬‬ ‫رابعا‪ :‬إن الناصرة جلميع أهلها وهي فوق اجلميع‪.‬‬ ‫خامسا‪ :‬لقد أوضحت اجلولة السابقة‪ ،‬مبا ال يدع‬ ‫مجاال للشك‪ ،‬أن أهل الناصرة يسعون إلى التغيير‪،‬‬ ‫وهذا ما ندعو إليه وإلى احترامه‪.‬‬ ‫سادسا ‪ :‬بناء على ما تقدم فإننا نعلن دعمنا ملرشح‬ ‫الرئاسة السيد علي سالم وندعو أهل مدينتنا إلى‬ ‫دعمه والتصويت ل��ه ‪ ،‬سعيا إل��ى حتقيق التغيير‬ ‫املنشود‪".‬‬

‫مراقب الدولة يصدر تقرير مصروفات‬ ‫األحزاب في اإلنتخابات األخيرة‬ ‫أص���در م��راق��ب ال��دول��ة ت��ق��ري��ره ح��ول مصروفات‬ ‫األح��زاب على انتخابات الكنيست األخيرة‪ ،‬حيث‬ ‫تض ّمن التقرير الكشف عن املصروفات الكبيرة‬ ‫التي صرفتها األح��زاب على االنتخابات األخيرة‪،‬‬ ‫باإلضافة ال��ى الكشف عن خروقات وع��دم إدارة‬ ‫مالية سليمة‪.‬‬ ‫وح��ص��ل ال��ت��ج�� ّم��ع ع��ل��ى مت��وي��ل م��ن ال��دول��ة مببلغ‬

‫‪ ،5,346,800‬ص����رف ف���ي االن��ت��خ��اب��ات مبلغ‬ ‫‪ .7,807,292‬اجل��ب��ه��ة ال��دمي��ق��راط��ي��ة ل��ل��س�لام‬ ‫واملساواة حصلت على متويل مببلغ ‪6,751,569‬‬ ‫ش����اق��ل�ا وص����رف����ت خ���ل��ال االن����ت����خ����اب����ات م��ب��ل��غ‬ ‫‪ .4,997,560‬أم��ا املوحدة والعربيّة للتغير فقد‬ ‫حصلت على متويل مببلغ ‪ ،7,351,850‬صرفت‬ ‫خالل االنتخابات مبلغ ‪.9,561,423‬‬

‫‪ 32‬مليون ملياهكم لتبديل خط الصرف‬ ‫ال� �ص� �ح ��ي م � ��ن ك� �ف ��ر ك� �ن ��ا إل� � ��ى ال �ش �ج ��رة‬ ‫صادق مدير دائرة تطوير البنى التحتية للصرف‬ ‫الصحي في وزارة البنى التحتية موشيه جرازي‬ ‫‪ ,‬نهاية األس��ب��وع امل��اض��ي‪ ,‬الحت��اد ق��رى اجلليل‬ ‫األسفل للمياه وال��ص��رف الصحي "مياهكم"‪,‬‬ ‫ع��ل��ى ت��خ��ط��ي��ط م���ش���روع ت��ب��دي��ل خ���ط ال��ص��رف‬ ‫الصحي‪ ,‬من محطة ضخ مياه الصرف الصحي‬ ‫ف��ي كفر كنا ‪ ,‬وص��وال إل��ى مركز تطهير سديه‬ ‫أي�لان "السجرة" وذل��ك مبيزانية إجمالية تبلغ‬ ‫‪ 32‬مليون شيكل ‪.‬‬ ‫وق��د سبق عملية التخطيط واإلع���داد للمشروع‬ ‫زي��ارة ميدانية ملوشيه ج��رازي إلى مكاتب احتاد‬ ‫املياه "مياهكم" في كفر كنا ‪,‬مبا في ذلك إجراء‬ ‫ج��ول��ة ميدانية للخط ف��ي منطقة مسكنة ‪ ,‬وفي‬ ‫محطة الضخ في كفر كنا ‪ ,‬الطالعه على املشاكل‬ ‫التي يواجهها االحت��اد مع البنية القدمية للخط ‪,‬‬ ‫ومشكلة تكرر فيضان مياه الصرف الصحي ‪.‬‬ ‫وقال مدير عام مياهكم احملامي صالح نصار ‪":‬‬ ‫اليوم ميكن القول ‪ ,‬أننا في احت��اد ق��رى اجلليل‬ ‫األسفل مياهكم ‪ ,‬ننجز أهم مشاريع مياه الصرف املنطقة لعشرات السنوات القادمة ‪.‬‬ ‫الصحي ‪ ,‬التي توفر اخلدمة لسكان ‪ ,‬كفر كنا ‪ ,‬علما أن��ن��ا كنا ق��د أل��زم��ن��ا دائ���رة األش��غ��ال العامة‬ ‫املشهد وطرعان ‪ ,‬حيث تضخ عبر هذا اخلط‪ ,‬مياه "م��اع��ت��س" ت��ب��دي��ل خ��ط ال��ص��رف ال��ص��ح��ي في‬ ‫الصرف الصحي من هذه القرى إلى مركز تطهير منطقة مسكنة ‪ ,‬أثناء عملها على توسيع املفرق ‪,‬‬ ‫مياه الصرف الصحي في سديه أيالن "السجرة" وكذلك سنلزمهم بالتكفل في تبديل خط الصرف‬ ‫‪ ,‬وعانى السكان من مشاكل فيضان مياه الصرف الصحي في مفرق طرعان وكذلك كفر كنا عند‬ ‫الصحي في اخلط القدمي ‪ ,‬واليوم تستبدل هذه توسيع الشارع في هذه املنطقة‪.‬‬ ‫البنى القدمية ‪ ,‬بأنبوب يلبي احتياجات سكان‬

‫ج������اء ف����ي ب����ي����ان ص����ادرع����ن‬ ‫ه���ي���ئ���ة أئ����م����ة امل����س����اج����د ف��ي‬ ‫م���دي���ن���ة ال���ن���اص���رة ل��وس��ائ��ل‬ ‫االعالم‪":‬أهلنا أبناء الناصرة‬ ‫ال���ك���رام‪ ،‬ن��ت��وج��ه أل��ي��ك��م ه��ذه‬ ‫األي��������ام ال����ت����ي ت���ت���ف���اع���ل ب��ه��ا‬ ‫األح��داث سريعة ج��راء اعادة‬ ‫االن��ت��خ��اب��ات ل��رئ��اس��ة بلدية‬ ‫ال���ن���اص���رة‪ .‬ال���ن���اص���رة ال��ت��ي‬ ‫كانت دوم��ا ً منارة للجماهير‬ ‫العربية وبر أمن وأمان‪ ،‬وكل‬ ‫ت��ص��رف غ��ي��ر م��س��ؤول فيها‬ ‫يعكس بشكل او بآخر صورة‬ ‫األنسان فيها ‪ ،‬الصورة التي‬ ‫نحب ان تكون مشرفه ومبعث اعتزاز"‪.‬‬ ‫وت��اب��ع ال��ب��ي��ان‪":‬م��ا ح��دث ي��وم السبت املوافق‬ ‫‪ 22.02.2014‬من اعتداء على املطران رياح أبو‬ ‫العسل في مكتبه من نشطاء وقياديي اجلبهة‬ ‫سواء باأللفاظ او محاولة االعتداء عليه جسديا ً‬ ‫واقتحام مكتبه عنوة لهو تصرف ال يقبله أي‬ ‫انسان عاقل في مدينة الناصرة مدينة السالم‬ ‫والبشارة"‪.‬‬

‫وزاد ال��ب��ي��ان‪":‬ه��ي��ئ��ة اآلئ��م��ة‬ ‫وال�����ش�����ي�����وخ ف������ي م���س���اج���د‬ ‫ال��������ن��������اص��������رة ي����ش����ج����ب����ون‬ ‫وي��س��ت��ن��ك��رون ه���ذه األف��ع��ال‬ ‫ب�����إس�����م االن�����ت�����خ�����اب�����ات ألن‬ ‫االنتخابات ليوم واحد والبلد‬ ‫وأهلها م��ع��ا ً على ال����دوام‪ .‬إن‬ ‫ل��رج��ل ال��دي��ن م��ك��ان�� ًة وهيبة‬ ‫واح�������ت�������رام ال ي����ج����وز ألي‬ ‫ك���ان امل��س��اس ب��ه��ا وامل��ط��ران‬ ‫ري���اح اب��و العسل رج��ل دين‬ ‫نصراوي وطني له االحترام‬ ‫والتقدير‪ ،‬هذا عدا عن أنه قد‬ ‫جتاوز ال‪ 75‬عاما "‪.‬‬ ‫وإختتم ال��ب��ي��ان‪":‬وم��ن هنا ن��ود أن ن��ؤك��د أننا‬ ‫ضد أي تصرف ال مسؤول يراد به املس بأي‬ ‫ش��خ��ص ف��ي امل��دي��ن��ة س���واء ك���ان رج���ل دي���ن أو‬ ‫فكر أو عقيدة‪ .‬منطلقني من اآلية الكرمية‪( :‬ادع‬ ‫ال���ى سبيل رب���ك باحلكمة وامل��وع��ظ��ة احلسنة‬ ‫وجادلهم بالتي هي احسن ان ربك هو أعلم مبن‬ ‫ضل عن سبيله وه��و أعلم باملهتدين – صدق‬ ‫الله العظيم)" إلى هنا نص البيان‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫هل سيفتتح مصلى على شارع ‪ 6‬؟‬

‫عبداملنعم فؤاد‬ ‫بعث احمل��ام��ي ع��ب��دال��رؤوف م��واس��ي م��ن مؤسسة‬ ‫ميزان حلقوق االنسان – الناصرة‪ ،‬برسالة إلى‬ ‫إدارة شركة عابر اسرائيل – ش��ارع ‪ – 6‬طالب‬ ‫ٍ‬ ‫مبان متنقلة في‬ ‫فيها ادارة الشارع بوضع أربعة‬ ‫االستراحات االرب��ع على ط��ول الشارع للتسهيل‬ ‫ع��ل��ى امل��س��اف��ري��ن امل��س��ل��م�ين ع��ب��ر ال���ش���ارع إلق��ام��ة‬ ‫صلواتهم وقت احلاجة‪.‬‬ ‫وق��د بعث احملامي ع��ب��دال��رؤوف مواسي الرسالة‬ ‫ب��اس��م م��ؤس��س��ة م���ي���زان وب���اس���م ث�لاث��ة رؤس����اء‬ ‫سلطات محلية في وادي ع��ارة وهم الشيخ خالد‬ ‫حمدان ‪ -‬رئيس بلدية ام الفحم واحملامي حسن‬

‫عثامنة – رئيس مجلس محلي كفر قرع واحملامي‬ ‫مرسي ابو مخ – رئيس بلدية باقة الغربية‪.‬‬ ‫وجاء في الرسالة‪" :‬أن شركة عابر اسرائيل فازت‬ ‫مبناقصة حكومية لشق الشارع وتشغيله وادارته‬ ‫لصالح املسافرين املستفيدين منه دون متييز‪.‬‬ ‫وان هذا الشارع هو شريان رئيسي ومركزي في‬ ‫حركة املرور‪ ،‬ويسافر فيه من كافة مناطق البالد‬ ‫ومن كل األديان"‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وأضافت الرسالة‪" :‬مؤخرا قامت ادارة الشركة‬ ‫ب��وض��ع م��ب��ن��ى متنقل (ك���رف���ان) ف��ي االس��ت��راح��ة‬ ‫القريبة من باقة الغربية بهدف استعماله ككنيس‬ ‫متنقل لصالة اليهود وخدمات اخرى تقدم لهم فيه‪.‬‬

‫ون��ح��ن ك��م��ؤس��س��ة حقوقية‬ ‫وكرؤساء سلطات محلية في‬ ‫املنطقة ننظر بعني االيجاب‬ ‫ألخ����ذ إدارة ال���ش���رك���ة ه��ذه‬ ‫األم����ور ب��احل��س��ب��ان‪ ،‬خاصة‬ ‫أداء ال����ص��ل�اة امل���ف���روض���ة‬ ‫ب����وق����ت����ه����ا ودون ت���أخ���ي���ر‬ ‫للمصلني ال��ذي��ن ي��س��اف��رون‬ ‫عبر الشارع"‪.‬‬ ‫وخ����ت����م احمل�����ام�����ي م���واس���ي‬ ‫متنقلة (كرفانات) حتى يقوم املسافرون املسلمون‬ ‫رسالته ق��ائ�لا‪" :‬لكل م��ا ذكر‬ ‫مبان بأداء صالتهم داخل هذه املباني في وقتها ودون‬ ‫ٍ‬ ‫اع�لاه نطالب إدارة الشركة بوضع أرب��ع��ة‬ ‫ت��أخ��ي��ر‪ ،‬خ��اص��ة أن األم���ر متعذر إلق��ام��ة الصالة‬ ‫داخ���ل ه��ذه االس��ت��راح��ات ل��وج��ود محطات وق��ود‬ ‫وم��واق��ف س��ي��ارات وم��ح�لات جت��اري��ة حت��ول دون‬ ‫اقامة الصالة براحة واطمئنان"‪.‬‬

‫بفارق صوتني‬

‫املصادقة على‬ ‫ميزانية املجلس‬ ‫احمللي في كفركنا‬ ‫للعام ‪2014‬‬ ‫بورسيالن‬

‫بورسيالن‬

‫‪80 * 80‬‬

‫‪60 * 60‬‬

‫ابتداء من‬

‫ابتداء من‬

‫‪4290‬‬

‫‪5490‬‬

‫شيكل فقط‬

‫شيكل فقط‬

‫شيكل فقط‬

‫‪59990‬‬ ‫شيكل فقط‬

‫طقم حنفيات‬ ‫‪ 5‬قطع‬ ‫مطبخ ‪ +‬حمام‬ ‫‪ +‬امباطية‬ ‫إسرائيلي‬ ‫יוע"מ‬

‫كراميكا‬ ‫‪33 * 33‬‬ ‫جميع‬ ‫األلوان‬

‫‪2690‬‬

‫حمام‬ ‫زجاجي‬ ‫מקלחון‬ ‫بجميع‬ ‫األحجام‬

‫‪799‬‬

‫‪90‬‬

‫كرسي‬ ‫حمام‬ ‫مخفي‬ ‫كامل‬ ‫فقط بــ‬

‫‪799‬‬

‫‪90‬‬

‫شيكل فقط‬

‫شيكل فقط‬

‫كراميكا ابناء يوسف أمني‬

‫קרמיקה בני יוסף אמין‬

‫كفر كنا ‪ -‬الحي الجنوبي‬

‫‪kawawdi.ylla.net kbya.Awawdi@gmail.com‬‬

‫هاتف ‪ 04-6519158 :‬فاكس‪04-6412372 :‬‬

‫نقال‪052-5655512 052-5318837 :‬‬

‫عقد ادارة وأعضاء املجلس في كفركنا يوم‬ ‫االثنني جلسة ملناقشة ميزانية العام احلالي‬ ‫‪ .2014‬ب��ت��أخ��ي��ر ح���وال���ي ش��ه��ري��ن‪ ,‬اذا من‬ ‫املفروض ان تكون هذه اجللسة في نهاية العام‬ ‫املنصرم‪.‬‬ ‫ف���ي اجل��ل��س��ة مت ال����وق����وف ع��ل��ى امل��ي��زان��ي��ات‬ ‫املطروحة لكافة األقسام‪ ,‬ومت التصويت على‬ ‫امليزانية العامة التي وصلت الى ما يقارب ‪87‬‬ ‫مليون شاقل‪ .‬حيث متت املوافقة على امليزانية‬ ‫مبجمل ‪ 7‬اصوات مقابل ‪ 5‬معارضني (وتغيب‬ ‫احد االعضاء)‪.‬‬ ‫املعارضة م��ن قبل االع��ض��اء ض��رغ��ام صبيح‬ ‫ووليد حكروش‪( ,‬ومحمود خمايسي‪ ,‬وعرفان‬ ‫خطيب‪ ,‬وعفيف خضر) ثالثتهم من االئتالف‪.‬‬ ‫ك��ان��ت ف��ي ع��دة ام���ور منها ميزانية امل��ع��ارف‪,‬‬ ‫والرياضة‪ ,‬والعائالت في ضائقة‪ ,‬وباألساس‬ ‫في موضوع االجور‪.‬‬ ‫في ميزانية االجور زادت امليزانية السنوية من‬ ‫‪ 11‬مليون شاقل في عام ‪ ,2013‬الى ‪ 13‬مليون‬ ‫ف��ي ال��ع��ام احل��ال��ي‪ .‬االم��ر ال��ذي دف��ع االعضاء‬ ‫امل��ذك��وري��ن ال��ى امل��ع��ارض��ة‪ ,‬وال��ت��ح��دث بلهجة‬ ‫واحدة‪ ,‬مطالبني بتعديل امليزانية‪ ,‬وحتويل الـ‪2‬‬ ‫مليون االضافية الى قسم املعارف‪ ,‬والعائالت‬ ‫في ضائقة‪ ,‬االمر الذي سيجعلهم يتغاضون‬ ‫عن االمور االخرى ودعم امليزانية‪ ,‬إال ان ادارة‬ ‫املجلس رفضت االمر‪.‬‬ ‫وقد طالب املعارضون بتخصيص ميزانيات‬ ‫اضافية للتربية والتعليم‪ ,‬على ضوء ما يعانيه‬ ‫هذا املجال‪ ,‬مستذكرين التقرير الذي نشر في‬ ‫صحيفة املركز (نقال عن القناة العاشرة) عن‬ ‫استثمار املجالس في هذا املجال‪ ,‬حيث ذكر ان‬ ‫كفركنا تتذيل البلدات بقيمة االستثمار التي‬ ‫تصل الى ‪ 152‬شاقال على الطالب في العام‪.‬‬ ‫صحيفة "املركز" ستنشر تفاصيل امليزانية‬ ‫في العدد القادم إن شاء الله‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫االنسانية للعون تساهم مبليون‬ ‫شيكل في "رحماء بينهم"‬ ‫اداء للواجب االنساني‬ ‫ووق���وف���ا ب��ج��ان��ب اهلنا‬ ‫السوريني واستمرارا‬ ‫ل��ق��واف��ل اخل��ي��ر وشحذا‬ ‫للهمم شاركت مؤسسة‬ ‫جلنة االغاثة االنسانية‬ ‫ف����ي ن���ه���اي���ة االس����ب����وع‬ ‫امل����اض����ي ف�����ي م��ؤمت��ر‬ ‫امل����ؤس����س����ات ال����دول����ي‬ ‫االول الغ���اث���ة ال��ش��ع��ب‬ ‫ال��س��وري ف��ي ت��رك��ي��ا –‬ ‫اس��ت��ان��ب��ول حت��ت اسم‬ ‫رح��م��اء ب��ي��ن��ه��م وال���ذي‬ ‫رفع شعار " ان الله ال‬ ‫ميل حتى متلوا " ‪.‬وقد‬ ‫ض���م وف���د امل��ؤس��س��س��ة‬ ‫عددا من رجال االعمال‬ ‫ورئ�����ي�����س امل����ؤس����س����ة ال���ش���ي���خ‬ ‫ع��ب��د ال���ك���رمي ح��ج��اج��رة وم��دي��ر‬ ‫املؤسسة السيد رائد بدر‪.‬‬ ‫وت���ات���ي ه����ذه اخل���ط���وة امل��ب��ارك��ة‬ ‫ل����ت����ج����دي����د ال������ع������زمي������ة وح����ث‬ ‫امل��ؤس��س��ات للتشابك وت��وح��ي��د‬ ‫اجلهود من اج��ل توسيع جهود‬ ‫االغاثة لترتقي الى حجم ماساة‬ ‫الشعب السوري حيث عرضت‬ ‫اجل��م��ع��ي��ة ال��ق��ائ��م��ة ع��ل��ى امل��ؤمت��ر‬ ‫جمعية االي��ادي البيضاء العديد‬ ‫من املشاريع امللحة واملستعجلة‬ ‫الغاثة الشعب السوري مثل‬ ‫• انشاء بنك دم في ثالثة مواقع‬ ‫ضرورية‬ ‫• انشاء موقع لتزويد االكسجني‬ ‫للمشافي امليدانية‬ ‫• استصالح عشرات الدومنات‬ ‫وزراعتها بالبطاطا الطعام قرى‬

‫ب� � � �ص� � � ��ول ي � �ط� ��ال� ��ب‬ ‫ال ��وزي ��ر ك��ات��س ب�ح��ل‬ ‫م�ش�ك�ل��ة دوار ال��ري�ن��ة‬

‫"سنقوم بالعمل فورا ملعاجلة املوضوع مع الشركة‬ ‫امل��س��ؤول��ة ع���ن ص��ي��ان��ة ال���ش���وارع ‪ ,‬س��ن��ج��ت��م��ع مع‬ ‫امل��س��ؤول�ين م��ن اج��ل ان��ه��اء ه��ذه املشكلة ‪ ,‬وسنقوم‬ ‫بزيارة الرينة واالطالع على املشاكل التي تواجهها‬ ‫ال��ق��ري��ة ع��ن ق���رب"‪ ,‬ه��ذا م��ا ق��ال��ه وزي���ر امل��واص�لات‬ ‫يسرائيل كاتس لنائب رئيس مجلس محلي الرينة‬ ‫أحمد بصول أبو االسد ‪ ,‬بعد أن توجه للوزير للتدخل‬ ‫في مشكلة اقامة الدوار في منطقة العني في الرينة ‪.‬‬ ‫وق��ال احمد بصول للوزير كاتس‪ ":‬إن ه��ذا ال��دوار‬ ‫سيساعد السائقني كثيرا ‪ ,‬علما ان��ه سيخفف من‬ ‫حوادث الطرق في املكان‪ ,‬كون هذا الشارع هو الذي‬ ‫يفصل بني البلدة التحتى والبلدة‬

‫الريف السوري‬ ‫• مشروع السالل الغذائية‬ ‫• مشروع علب احلليب لالطفال‬ ‫• بناء ‪ 3‬مدارس على احلدود‬ ‫لالجئني‬ ‫• وغيرها من املشاريع االغاثية‬ ‫والتنموية امللحة والضرورية‬ ‫وقد شاركت عشرات املؤسسات‬ ‫اخل���ي���ري���ة ال���ف���اع���ل���ة ف����ي ال��ع��م��ل‬ ‫االنساني واالغاثي من مختلف‬ ‫ال��������دول ال���ع���رب���ي���ة واجل���ال���ي���ات‬ ‫االوروب����ي����ة ال��ت��ي ت��ف��اع��ل��ت مع‬ ‫املشاريع التي عرضت وساهمت‬ ‫ج��م��ي��ع امل���ؤس���س���ات ف���ي تغطية‬ ‫املشاريع املطلوبة وعلى رأسها‬ ‫وف����د م���ؤس���س���ة جل��ن��ة االغ���اث���ة‬ ‫االنسانية الذي ادهش احلضور‬ ‫حيث ساهم في معظم املشاريع‬ ‫مببلغ مليون شيكل حتى بدات‬

‫ال��رس��ائ��ل تصل للوفد مبشاعر‬ ‫ج���ي���اش���ة واح��������دى ال���رس���ائ���ل‬ ‫خلصت املوقف "ويؤثرون على‬ ‫انفسهم ولو كان بهم خصاصة"‬ ‫وبعضهم قال احرجتمونا يا اهل‬ ‫فلسطني ‪.‬‬ ‫وق����د ع��رض��ت امل��ؤس��س��ة فيلما‬ ‫م��ؤث��را اب��ك��ى احل��ض��ور عبر عن‬ ‫وقفة اهلنا في الداخل الفلسطيني‬ ‫في اغاثة اهلنا السوريني الذين‬ ‫ما يزالون يقدمون من الواجب‬ ‫ك��ل م��ا جت��ود بهم ان��ف��س��ه��م ثم‬ ‫ال���ق���ى ال��س��ي��د رائ�����د ب����در كلمة‬ ‫ح��ي��ى ب��ه��ا احل���ض���ور وش��ك��ره��م‬ ‫ع��ل��ى دع��م��ه��م وخل���ص مسيرة‬ ‫املؤسسة في العمل االغاثي عبر‬ ‫اكثر من عشرين سنة ‪.‬‬ ‫وختم املؤمتر بتكرمي املؤسسات‬ ‫على مجهودها املبارك من خالل‬ ‫تقدمي الدروع ‪.‬‬

‫احملامي مرسي أبو مخ يطالب بوقف‬ ‫التعامل مع االعالمية سناء لهب‬ ‫بعد ان قام احملامي مرسي ابو مخ رئيس بلدية باقة‬ ‫الغربية بإصدار الى كل من ‪ ،‬نائب مدير قسم املعارف‪،‬‬ ‫مدير قسم املشتريات‪ ،‬مدير وح��دة الشباب وممثلة‬ ‫املجلس النسوي في باقة الغربية ‪ ،‬تعليمات صارمة‬ ‫تفيد بوقف كل اشكال التعامل مع االعالمية سناء لهب‬ ‫والتي تنشط في اعمال تربوية المنهجية حتى اشعار‬ ‫آخر وذلك بعد كتابتها على صفحتها الشخصية عبر‬ ‫موقع التواصل االجتماعي ‪" ,‬انا مسلمة وسأحتفل‬ ‫بأعياد الكفار وبهذا وحسب الدين املتأسلم اجلديد‬ ‫سأحتول مع سبق االصرار والترصد الى كافرة "‪.‬‬ ‫وأكد ابو مخ بأن هذا احلديث مسيئ ملشاعر املسلمني‬ ‫ف��ي باقة الغربية وع��م��وم املسلمني وه��و االم��ر ال��ذي‬ ‫ترفضه بلدية باقة رفضا قاطعا مع تسليمها وإميانها‬ ‫بقبول االخر وتفهم املختلف ‪.‬‬ ‫وأما بلدية ام الفحم فقد اكدت شخصيات ذات عالقة‬ ‫بالتربية اآلمنهجية في بلدية أم الفحم ملعرفة اذا ما‬ ‫ك��ان هناك اي تعامل معها ‪ ،‬ف��أج��اب اجلميع بالنفي‬ ‫القاطع وقالوا ان ال تعامل يذكر مع سناء لهب‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫اجلديدة "‪.‬‬ ‫واضاف بصول خالل حديثه للوزير كاتس‪ ":‬الرينة‬ ‫تقع في منطقة حيوية ومهمة ‪ ,‬حيث أن هذا الدوار‬ ‫سيكون في مكان مهم وهو شارع الناصرة طبريا ‪,‬‬ ‫ويقع بني أهم املدن في منطقة الشمال"‪.‬‬ ‫ال��وزي��ر ك��ات��س ق���ام ع��ل��ى ال��ف��ور بفحص امل��وض��وع‬ ‫وط��ل��ب م��ن مساعديه العمل على ح��ل ه��ذه املشكلة‬ ‫فورا وإقامة دوار‪ .‬يشار الى ان نائب رئيس املجلس‬ ‫احمللي احمد بصول قام بدعوة الوزير لزيارة قرية‬ ‫الرينة ‪ ,‬لإلطالع عن قرب على املشاريع الذي يعمل‬ ‫املجلس احمللي على تنفيذها ‪.‬‬


‫‪14‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫شبكات التواصل االجتماعي‪...‬‬

‫م‬ ‫ع‬ ‫ضد‬ ‫أو‬

‫الكاتب‪ :‬حسني عزام‬ ‫شبكات التواصل االجتماعي‬ ‫هـى عبارة عن بيئة افتراضية شبكة للتواصل بني املسخدمني عبر‬ ‫االنترنت إما عن طريق إرسال رسائل نصية‪ ,‬أو رسائل صوتية‪ ,‬أو‬ ‫صور‪ ,‬أو فيديو‪.‬‬ ‫ه��ذه الشبكات تسمـح للمشتـركني ب��إج��ـ��راء مناقشـات تفاعلية‬ ‫م��ب��اش��ـ��رة بطريقـة م��ك��ت��وب��ة أو م��ن��ط��وق��ة وك���ذا ع��ق��د االج��ت��م��اع��ات‬ ‫واملؤمترات بالصوت والصورة فى منـاطـق مختلفــة‪ ،‬كما ميكـن‬ ‫بــث احملاضـرات على الهـواء مباشــرة‪.‬‬ ‫ومن األمثلة على شبكات التواصل االجتماعي ‪FaceBook, :‬‬ ‫‪. Viber, Skype, Whatsapp‬‬ ‫مميزات البيئة االفتراضية وشبكات التواصل االجتماعية‪:‬‬ ‫• ال حتدها حواجز جغرافية ومكانية‪ ،‬وال ح��دود دولية‪ :‬حيث‬ ‫يستطيع الشخص في الشرق التواصل مع الشخص في الغرب‬ ‫بسهولة وبساطة وسرعة‪.‬‬ ‫• إعطاء حيز للتعبير واملشاركة الفاعلة من املشاهد والقارئ‪.‬‬ ‫• ت��ن��وع االس��ت��ع��م��االت‪ :‬فمثال مي��ك��ن ال��ت��واص��ل ف��ي ه���ذه البيئة‬ ‫االف��ت��راض��ي��ة م��ن أج��ل األم���ور العلمية‪ ,‬االق��ت��ص��ادي��ة‪ ,‬اإلخ��ب��اري��ة‪,‬‬ ‫الترفيهية وغيرها‪...‬‬ ‫• سهولة االستخدام‪ :‬فهذه البرامج سهلة االستخدام وال حتتاج‬ ‫ألي جهد يذكر وميكن تعلمها بسرعة وبساطة‪.‬‬ ‫• التوفير واالقتصاد‪ :‬نستطيع من خالل خدمات شبكات التواصل‬ ‫االجتماعي توفير امل���ال‪ ,‬اجلهد وال��وق��ت حيث أنها تعرض علينا‬ ‫إرسال رسائل نصية‪ ,‬مكاملات صوتية أو مرئية وكل ذلك مجاني‪.‬‬ ‫ ‬

‫• مشاركة األف�ك��ار اخل��اص��ة‪ :‬ميكن جلميع املستخدمني ب��دون‬ ‫النظر النتماءاتهم أو ديانتهم أو لغاتهم أو جنسياتهم أو بلدانهم‬ ‫التواصل مع اجلميع وه��ذا يتيح إمكانية استخدام هذه الشبكات‬ ‫للدعوة لإلسالم مثال أو للنصرانية وغيرها او مثال لتأييد حزب‬ ‫معني أو دولة معينة وكذا‪...‬‬ ‫ف��ه��ذا يتيح كسر ح��اج��ز ال��وق��ت وال��زم��ان وامل��ك��ان وال��س��ه��ول��ة في‬ ‫االستخدام‪.‬‬

‫سلبيات شبكات التواصل االجتماعي ‪:‬‬

‫• اإلدم ��ان‪ :‬عندما يعتاد الشخص على استعمال ه��ذه الشبكات‬ ‫عندها يصاب باإلدمان وبالتالي يسبب له في وقت الحق "أمراض‬ ‫نفسية عصرية"‪ ,‬قلق‪ ,‬عدم استقرار‪ ,‬حيرة‪ ,‬العصبية وغيرها‪.‬‬ ‫فمثال‪ :‬اذا كان الشاب معتادا أن يتحدث مع "أصدقائه " عن طريق‬ ‫إحدى هذه الشبكات وتعطلت هذه الشبكة أو توقفت لفترة معينة‬ ‫أو أن أًصدقائه ال يستطيعون الدخول فعندها سوف يفقد تركيزه‬ ‫ويبقى قل ًقا إلى أن يعود الوضع كما كان عليه‪ .‬وهنا يكمن اخلطر‬ ‫الن الشاب رمبا يبقى ساعات على هذه احلال وقد يكون عليه الكثير‬ ‫من املهمات التي يجب أن يقوم بها ولكنه بسبب تعطل اخلدمة‬ ‫ال يستطيع أن يهدأ وبالتالي يضيع الوقت هباء منثورا بدال من‬ ‫استغالله‪.‬‬

‫• االن�ع��زال عن العالم الواقعي‪ :‬مع تزايد استخدام الشبكات‬ ‫االجتماعية قلّت احلاجة للتعامل مع الناس على أرض الواقع وهذا‬ ‫قد ُيفقد املستخدمني الكثير من مهارات التواصل مع املجتمع ومع‬ ‫الناس من حولهم‪.‬‬ ‫• التحريض على الغير والشجار‪ :‬رمبا يعارضك شخص ما من‬ ‫إيجابيات استخدام شبكات التواصل‬ ‫الناحية االيدولوجية أو السياسية أو االقتصادية وغيرها‪...‬‬ ‫االجتماعي‪:‬‬ ‫• االس��ت��خ��دام��ات الشخصية‪ :‬ميكن اس��ت��خ��دام خ��دم��ات شبكات ومن املمكن أن يؤدي هذا التحريض والشجار الى خالفات ونزاعات‬ ‫التواصل االجتماعي للتواصل مع األق���ارب‪ ,‬األص��دق��اء‪ ,‬الطالب‪ ,‬بني األشخاص على أرض الواقع ورمبا يتسع النطاق ويصبح على‬ ‫املدرسني‪...‬‬ ‫قائمة توضح أي البرامج تستخدم تشفير للبيانات‬ ‫ميكنك من خالل هذه الشبكات االتصال هاتفيا او ارسال رسائل‬ ‫نصية او صور او فيديو مجانا‪.‬‬ ‫• االستخدامات التعليمية‪ :‬ان من ضروريات احلياة اليومية‬ ‫استخدام ومواكبة التكنولوجيا احلديثة واملعاصرة‪ ,‬حيث أن جيل‬ ‫الشباب اليوم أصبح ميّاال الستخدام العالم االفتراضي وشبكات‬ ‫التواصل االجتماعية أكثر من نشاطه على أرض الواقع فلذلك‬ ‫أصبح التعليم االلكتروني ضروريا وليس اختياريا‪.‬‬ ‫وجيل الشباب اليوم ال يحب التعليم التقليدي ولكن اذا مت دمج‬ ‫التعليم وشبكات التواصل االجتماعي معا فهذا قد يعطي نتائج‬ ‫أعلى بكثير ويزيد من فرص مشاركة الطالب مع املعلم وكذا‪...‬‬

‫• االستخدامات احلكومية‪ :‬اليوم أقصر طريق للوصول الى‬ ‫الشباب بشكل خاص وللناس بشكل عام هو شبكات التواصل‬ ‫االجتماعي وكذلك أ ُ‬ ‫َ‬ ‫ضيف معيار جديد لتقييم الدوائر احلكومية‬ ‫اال وه��و التواصل االجتماعي عبر ه��ذه الشبكات مع اجلمهور‬ ‫فلذلك تسعى الدوائر احلكومية ملواكبة التكنولوجيا والتطوير‬ ‫من طرق تواصلها مع املواطنني وبذلك تقلل الدوائر احلكومية من‬ ‫املصاريف والوقت واجلهد وحتسني سهولة وصول املستخدمني‬ ‫خلدماتها‪.‬‬ ‫• االس �ت �خ��دام��ات اإلخ� �ب ��اري ��ة‪ :‬أص��ب��ح��ت ش��ب��ك��ات ال��ت��واص��ل‬ ‫االجتماعي اليوم من املصادر األولى بل حتى أنها املصدر األول‬ ‫لألخبار‪ ,‬يكتبها الفرد بصيغة ح��رة ب��دون ش��روط وال حاجة‬ ‫لكتابتها بصيغة دعائية او صيغة أخرى رسمية وغيرها‪ ,‬وهذه‬ ‫الوسائل تقوم بالتأثير على الرأي العام بشكل قوي جدا‪.‬‬

‫صعيد عائالت وقد يؤدي إلى تهديد وقتل‪.‬‬ ‫• إنتشار الفساد وزرع القيم الفاسدة‪ :‬كما أننا نستطيع أن‬ ‫نستغل الشبكات االجتماعية في الدعوة الى احلق وهداية الناس‪,‬‬ ‫كذلك هنالك أناس يريدون نشر القيم الفاسدة واألفكار اخلاطئة‬ ‫وغيرها‪...‬‬ ‫فلذلك يجب أن نربي أبنائنا على القيم النبيلة وحتصينهم فكريا‬ ‫وروحيا وسياسيا ودينيا‪.‬‬ ‫• هدر الوقت‪ :‬في هذه األيام يقضي معظم األبناء ُجل وقتهم على‬ ‫شبكات التواصل االجتماعي بدون أي فائدة وبالتالي هذا الوقت‬ ‫امل��ه��دور يحل مكان املهمات التي يجب عليهم تنفيذها ( واجبات‬ ‫املدرسية‪ ,‬واجبات جامعية‪ ,‬طاعة الوالدين‪ ,‬واجبات تتبع للعمل‬ ‫وغيرها)‪.‬‬ ‫• مشاكل زوجية‪ :‬بعض األمهات أو اآلباء في هذه األيام أصبح‬ ‫لديهم ح��س��اب على شبكات ال��ت��واص��ل االج��ت��م��اع��ي وب��ال��ت��ال��ي قد‬ ‫يؤدي الى محادثات ال ضرورة لها وقد يتطور ألمور تهدد احلياة‬ ‫الزوجيية‪.‬‬ ‫وهذا قد يؤدي الى مشاكل بينهما (ال ق ّدر الله) وبالتالي قد يفقد‬ ‫ب��ع��ض األط���ف���ال مستقبلهم بسبب ان��ف��ص��ال ذوي��ه��م أو خالفهم‬ ‫وشجارهم‪.‬‬ ‫يجب أن نذكر أنه مبا أن هذه البرامج تنقل البيانات عبر االنترنت‪,‬‬ ‫ومب��ج��رد أنها تنتقل عبر االنترنت فهذه البيانات ميكن قراءتها‬ ‫ومعرفة ال��رس��ائ��ل والتجسس عليها م��ن قبل ال��ه��اك��رز وشبكات‬ ‫االتصال واملخابرات وغيرهم‪...‬‬ ‫لذلك بعض هذه البرامج قد تستخدم تشفير البيانات ملنع عمليات‬ ‫التجسس واحلفاظ على اخلصوصية والسرية ‪.‬‬ ‫"تشفير البيانات"‪ :‬يعني حتويل النصوص والصور والفيديو‬ ‫إلى خليط من الرموز ال يستطيع أن يفهم محتواها إال املرسل إليه‬ ‫الشرعي‪ .‬إن جميع الرسائل املشفرة قابلة للتفكيك والفهم إذا ما‬ ‫توفير القدرة احلاسوبية الالزمة و الوقت الكافي وهنالك العديد‬ ‫من الهاكرز وشركات التجسس واملراقبة واملخابرات وشركات‬ ‫االتصاالت التي تراقب األشخاص لهدف معني‪ ,‬ومن هنا نعلم‬ ‫مدى خطورة استعمال البرامج غير املشفرة (انظر القائمة)‬ ‫نستنتج مما ذكر أع�لاه أن شبكات التواصل االجتماعي باتت‬ ‫جزءا ال يتجزأ من حياتنا وفي الوقت ذاته ال نستطيع أن نسمح‬ ‫لألبناء باستخدام هذه الشبكات بدون قيود‪.‬‬ ‫في النهاية أوصيكم باستخدام شبكات التواصل االجتماعي التي‬ ‫تشفّر البيانات املرسلة عبر االنترنت وأن يكون هناك رقابة على‬ ‫األبناء حني يستخدمون هذه الشبكات وأن يكون هناك حتديد‬ ‫للوقت وأيضا حتديد للمحتوى الّذي يشاهده األبناء‪.‬‬ ‫اح��رص��وا على االستخدام الف ّعال لهذه الشبكات واالستفادة‬ ‫منها بأكبر قدر مستطاع وأن ال نهدر وقتا كثيرا على الشبكات‬ ‫االجتماعية‪ ,‬وعليكم أيضا اجتناب األفكار الفاسدة وأصدقاء‬ ‫السوء لكي ال يفسدوا أبنائنا ونندم الحقا‪ .‬وم��ا ذك��ر في هذا‬ ‫املقال غيض من فيض‪.‬‬ ‫كلمة أخيرة أوجهها لكل أب وأم‪ ,‬عليكم بتربية أبنائكم وبناتكم‬ ‫على القيم الصاحلة واألخ�ل�اق النبيلة وعلى كيفية استخدام‬ ‫شبكات التواصل االجتماعي إيجابيا لكي ال ينجرفوا و َيفسدوا‬ ‫فكريا وأخالقيا وإجتماعيا‪...‬‬ ‫املصادر‪:‬‬

‫‪ 1‬تقنيات التواصل االجتماعي ‪ ..‬االستخدامات واملميزات‬‫حمزة إسماعيل أبو شنب ‪-‬‬ ‫‪http://www.alukah.net/Spotlight/0/59302/‬‬ ‫‪ 2‬حتليل أمني ألشهر برامج احملادثة‪ ‬على األجهزة الذكية‬‫‪refofun.blogspot.com/2014/01/blog-post_4.html‬‬


‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪15‬‬

‫اطباء جدد تخرجوا من جامعات من خارج البالد‪:‬‬

‫" سنقاضي املستشفى االجنليزي بسبب امتحان العالمات الواقية "‬ ‫املركز‬ ‫توجه الى صحيفة املركز هذا االسبوع مجموعة‬ ‫من االط��ب��اء الذين تخرجوا حديثا في اخل��ارج‪,‬‬ ‫وتقدموا لالمتحان احلكومي في الطب‪.‬‬ ‫ه����ؤالء االط���ب���اء (االس���م���اء م��ح��ف��وظ��ة ف���ي ملف‬ ‫التحرير) قالوا للمركز‪ ":‬انهم ضمن مجموعة‬ ‫من األط��ب��اء‪ ,‬تعدادها اكثر من ‪ 30‬طبيبا جديدا‬ ‫درس����وا خ���ارج ال���ب�ل�اد‪ ,‬ان��ض��م��وا ق��ب��ل اك��ث��ر من‬ ‫‪ 6‬اش��ه��ر ال���ى دورة متهيدية الم��ت��ح��ان الطب‬ ‫احلكومي‪ ,‬والتي اقيمت حتت رعاية وفي بناية‬ ‫املستشفى االجنليزي في الناصرة" وأضافوا‬ ‫‪ ":‬كل من يتقدم لهذه ال��دورة ويعبر االمتحان‬ ‫ال���ذي ي��ج��رى ب��ع��ده��ا يحصل ع��ل��ى ‪ 10‬ع�لام��ات‬ ‫واقية في االمتحان احلكومي‪ .‬اي ان عالمته في‬ ‫امتحان الطب احلكومي تبدأ من ‪ ,10‬وليس من‬ ‫صفر"‬ ‫وق����ال االط���ب���اء ‪ ":‬م��ج��م��ل ال���ذي���ن ت��ق��دم��وا ال��ى‬ ‫االم��ت��ح��ان ف��ي امل��وع��د االول ك���ان اك��ث��ر م��ن ‪30‬‬ ‫طبيبا‪ ,‬فيما لم يحصل اح��د منهم على النتيجة‬ ‫حتى اليوم‪ ,‬وقد مر على االمتحان احلكومي اكثر‬ ‫من اسبوع‪ .‬وذلك بسبب ان "االسئلة ليست من‬ ‫املنهاج الذي تعلمناه"‪ ,‬على حد تعبيره‪ .‬مع انه‬

‫كان من املفروض ان تكون االسئلة من املادة‬ ‫التي تعلمناها على م��دار ‪ 6‬أشهر ف��ي دورة‬ ‫كلفت كل واحد منا ‪ 9200‬شاقل!‪".‬‬ ‫وق��ال��وا ايضا ‪ ":‬توجهنا ال��ى املسؤولني عن‬ ‫ال��دورة مطالبني بإلغاء االمتحان‪ ,‬وتعويضنا‬ ‫مب��وع��دي��ن اخ���ري���ن‪ .‬او ارج�����اع امل��ب��ل��غ ال���ذي‬ ‫دف��ع��ن��اه ل��ل��دورة‪ ,‬إال ان��ه��م رف��ض��وا‪ ,‬وماطلوا‬ ‫في االستجابة ملطالبنا‪ .‬فيما مت تاجيل موعد‬ ‫االم��ت��ح��ان االول ث�ل�اث م����رات م��ن ‪-1-29‬‬ ‫‪ 2014‬ال���ى ‪ ,2014-2-2‬ث��م ال���ى ‪-2-9‬‬ ‫‪ .2014‬وتقدم الى املوعد الثاني من االمتحان‬ ‫‪ 14‬طبيبا من مجمل حوالي ‪ ,30‬وكان ذلك قبل‬ ‫االختبار احلكومي بثالثة ايام‪ .‬اما البقية فقد‬ ‫تقدموا لالختبار احلكومي دون ان يحصلوا‬ ‫على العالمة الواقية ودون ان يبت في امرهم‬ ‫من قبل املستشفى"‬ ‫وق��ال��وا ‪ ":‬توجهنا للدكتور بشارة بشارات‬ ‫م��دي��ر املستشفى ع���دة م����رات‪ ,‬وك���ان ج��واب��ه‬ ‫لنا عشية املوعد الثاني‪" ,‬ان��ه ينصح بالتقدم‬ ‫للموعد الثاني‪" .‬‬ ‫عليها‪ .‬فيما لم يعطنا اي من هؤالء اجابات على‬ ‫وي��ض��ي��ف ال��ط�لاب االط��ب��اء ‪ ":‬انضممنا ال��ى‬ ‫ه��ذه ال���دورة لثقتنا الكاملة مبصداقية القائمني ت��س��اؤالت��ن��ا ب��ال��رغ��م م��ن توجهنا اك��ث��ر م��ن م��رة‬ ‫ملركزة الدورة التي لم تلق لنا باال"‬ ‫وخ��ت��م االط��ب��اء ق��ائ��ل�ين‪ ":‬ف��ي امل��وع��د الثاني‬ ‫لالمتحان الذي كان في املستشفى تواجدنا‬ ‫مع مجموعة من األط��ب��اء‪ ,‬الذين لم يتقدموا‬ ‫ل�ل�ام���ت���ح���ان‪ ,‬وك��ش��ف��ن��ا جت�������اوزات م���ن قبل‬ ‫املسؤولني عن الدورة‪ ,‬الذين دخلوا الى قاعة‬ ‫االمتحان‪ ,‬مخالفني القوانني والنظم‪ ,‬اضافة‬ ‫ال��ى وج��ود ط�لاب ل��م يشتركوا ف��ي ال���دورة‪,‬‬ ‫(مع العلم ان حضور لقاءات ال��دورة بنسبة‬ ‫‪ 80%‬اج��ب��اري)‪ .‬وك��ل ه��ذه االم���ور موثقة‬ ‫بفيديو (اطلعنا عليه في التحرير)‪ .‬وإذا لم‬ ‫تتعاون معنا ادارة املستشفى وتلبي مطالبنا‬ ‫فإننا سنتوجه الى القضاء‪ ,‬بعد ان توجهنا‬ ‫لهم عن طريق محام"‬

‫مستشفى الناصرة االجنليزي عقب على االمور‬ ‫قائال‪" :‬ب��دون اخل��وض في التفاصيل‪ ,‬اجريت‬ ‫الدورة وامتحاناتها وفق تعليمات وزارة الصحة‬ ‫ح��ي��ث ش����ارك ف��ي��ه��ا م���ا ي���ق���ارب ‪ 50‬ط��ال��ب��ا‪12 ،‬‬ ‫منهم جنحوا في االمتحان احلكومي ب��دون ان‬ ‫يحتاجوا للعالمة الواقية‪ .‬فتح املجال امام باقي‬ ‫الطالب للتقدم المتحان العالمة الواقية وحتى‬ ‫االن ليست لدينا نتائج نهائية"‬ ‫يذكر ان هذه ال��دورة‪ ،‬هي ال��دورة الثانية التي‬ ‫جت��رى ف��ي املستشفى‪ ،‬حيث جن��ح ف��ي ال���دورة‬ ‫االول���ى ‪ 86%‬من ط�لاب ال���دورة الذين تقدموا‬ ‫لالمتحان الترخيص احلكومي ( ‪ 51%‬دون‬ ‫احلاجة ال��ى استخدام العالمة الواقية و ‪35%‬‬ ‫ب��دع��م ال��ع�لام��ة ال��واق��ي��ة ال��ت��ي حصلوا عليها من‬ ‫خالل الدورة ذاتها) وتعتبر هذه النسبة األعلى‬ ‫في البالد عامة وهذا يدل على مهنية الدورة‪.‬‬


‫‪16‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫الص ّم ــاء!‬ ‫و‬ ‫ـا‬ ‫ـ‬ ‫م‬ ‫راء احلقي َق ـ ِة َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫واودة ‪ -‬كفر كنا‬ ‫أحمـد َجميـل َع َ‬ ‫سـَ ــالم َ‬

‫شجرة ٌ‪...‬عاري ٌة‪...‬باليـ ٌة‪...‬مهجورة‪...‬‬ ‫ش���ام���خ���ـ��� ٌة‪...‬ص���ام���ـ���دةٌ‪...‬م���ت���م���س��� َّك��� ٌة‪...‬‬ ‫فخورة‪...‬‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫��ت من‬ ‫ار َت����� َوت م���ن عشقي ل��ه��ـ��ا‪ ,‬وش��بِ��ع ُ‬ ‫ـي‪-‬‬ ‫ـ‬ ‫ه‬ ‫��ي‪ ,‬ل��وح�� ٌة مم��ي��ز ٌة ِ َ‬ ‫َجمالِها ال��رب��ا ِن ّ‬ ‫ني‬ ‫تَداخلَت بِألوانها أمزج ٌة‬ ‫تتأرجح ما ب َ‬ ‫ُ‬ ‫الصمو ِد واإلستسـالم‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ٌ‬ ‫رغ������ َم أن���ه���ا ت���ب���دو ك���ئ���ي���ب���ة‪..‬م���ري���ض���ة‪..‬‬ ‫ُمستميتَـة‪ ,‬إال أن��ـّ��ي زرع��تُ��ه��ا ث��اب��تَ�� ًة ما‬ ‫ن ق��ل��ب��ي‪..‬وروح��ـ��ي‪ ,‬متماس َك ًة م��ا بني‬ ‫ب�ي َ‬ ‫دماغـي‪..‬وضميري‪..‬‬ ‫ُر َمّبـا كانَ خطأ ً من أبي أن حبَّبَني بهـا منذ‬ ‫صغـري‪ ,‬فقـد تعلقـت بهـا درجـة امل ِ‬ ‫��وت‬ ‫والوجـدان‪..‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫نوات‪,‬‬ ‫الس‬ ‫ض‬ ‫ك‬ ‫وتترا‬ ‫��ام‪,‬‬ ‫ـ‬ ‫��‬ ‫ي‬ ‫األ‬ ‫ومتضي‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫مسابق ًة ُعقولنا بِاكتشـاف حقائقٍ ألفناها‬ ‫وهمـًا في طفول ٍة خاليـ ِة التعقي ِد‪..‬حر ًّيــا‬ ‫ِ‬ ‫بي َاّ‬ ‫أكتش َ‬ ‫أل‬ ‫ف احلقي َق َة امل ُ َّ���ر َة املتخفيَة‬ ‫��ج��لَّ��ـ��ـ��ى ل��ل��خ ِ‬ ‫��اط��ر م��ن بسم ٍة‬ ‫ت‬ ‫��‬ ‫ي‬ ‫��ا‬ ‫م‬ ‫ورا َء‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ً‬ ‫مته ّدجــة‪ ,‬ك��ا َن��ت كفيلة ِب���أن تنتَشلنــي‬ ‫صد َمتـي‪,‬‬ ‫من هاو َيـ ِة سعا َدتـي إلـى قمـ ِة َ‬

‫ب من‬ ‫فتفتُـح‬ ‫َ‬ ‫عيناي علـى واق��ـ�� ِ ٍع ال مه َر َ‬ ‫ِ‬ ‫خوضـ ِه‪..‬وال َفرا َر ِمن معايشـت ِه‪..‬‬ ‫َط َ‬ ‫����وال ُطفولتي َب��ل َوم���ا َب��ع�� َد ُطفولتـي‬ ‫ً‬ ‫أيضا‪ ,‬مو ِقنَـ ًة و ُمستَسل ِ َمـ ًة إلـى حقيقـ ِة‬ ‫ِسبَـب ا ِ‬ ‫َعرا ِء َّ‬ ‫حلك َم ِة‬ ‫الش َج َر ِة َو ِوح َد َتهـا ب َ‬ ‫أي‬ ‫اإللهيَّـ ِة التـي تقتضـي عليهـا ذلـك دونَ ِّ‬ ‫َي ٍد َب َ‬ ‫سة‪.‬‬ ‫ش ِر َّيـ ٍة ُمختَل ِ َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ّ‬ ‫مي���� ُّر َويمَ��ض��ـ��ي‬ ‫ول��ك��ـ��ـ��ـ��ن‪...‬ف��ي ك��ـ��ل ي���و ٍم ُ‬ ‫ـف لي ِ‬ ‫تَن َك ِ‬ ‫ص�� َدم ِ‬ ‫ش ُ‬ ‫��ات‬ ‫أح��ـ�� ِد َ‬ ‫س��ت��ا َر ٌة َع��ن َ‬ ‫الوا ِقـع الَّتي ال ُب َّد ِمن مواج َهتَها‪.‬‬ ‫تُنادي‪...‬مشغولـون‪ ,‬تتألَّم‪...‬ال ُيبالون‪,‬‬ ‫تتأ َّوه‪...‬يمَ رحون‪ ,‬تت َ‬ ‫َض َّر‬ ‫ع‪...‬يلحظون‪,‬‬ ‫َ‬ ‫َموت‪ ...‬وسيستيقظـ ـ ــون!!‬ ‫ست ُ‬ ‫سـ ـ ًة ِه َي في َعرا ِئهـا‪َ ,‬وتُكا ِف ُح ال َق َد َر‪-‬‬ ‫ُمن َد َّ‬ ‫الضريـع أن ُيبقيها في عرائهـا ال‬ ‫ُمكا َف َح َة َّ‬ ‫أَن َيف َعـ َل بِها أكثَـر‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ـا‪...‬صبَ َرت‬ ‫ش َّردهـا‪...‬انتظرت ُهـم‪ ,‬احتَلَّه‬ ‫َ‬ ‫ع��ل��ي�� ِه��م‪َ ,‬ع�� ّراه��ـ��ا‪...‬ض��ا َق��ت ذر ًع���ـ���ا ِب�� ُه��م‪,‬‬ ‫َع َزلَهـا‪...‬ف َقـ َدت األم َل ِب ُهـم‪ ,‬يحا ِو ُل تَقطي َع‬ ‫أغصانَها‪...‬تستصــرخُ استنجا ًدا ِمـن‬ ‫جديــد‪.‬‬

‫س��يَ��س��تَ��ي��ق��ظ��ـ��ـ��ون َي���و ًم���ا‪ ,‬ال َب���ل وإ َنّ�� ُه��ـ��م‬ ‫َ‬ ‫ُمستَي ِقظـونَ َول ِكن ُهـم غا ِفلـون‪.‬‬ ‫تُرا ُبها ال َكرا َمة‪...‬جذ َرها ال ِع ُزّ‪...‬جذ ُعها‬ ‫املَج ُد‪...‬أغضا ُنهـا النِّض ُ‬ ‫ـال‪...‬وأَورا ُقهـا!!‬ ‫ٍ‬ ‫آ ٌه ِم��ـ��ن أورا ُق���ه���ـ���ا‪ُ -‬ك���� ُّل َو َر َق����ـ����ة تحَ كي‬ ‫قصة َفبَ ُ‬ ‫عضهـا يت َم َّر ُد َوينبُ ُت َو ُيصا ِر ُع‬ ‫َ‬ ‫ال ِّريـاح َفتَكونُ ِنها َيتَـ ُه في ال َفنـاء َحيثُ‬ ‫اللاّ رجعيَّـة‪ ,‬و َب ُ‬ ‫عضهـا َيستَسلِـ ُم للحقي َق ِة‬ ‫ِ‬ ‫ض ُل البَقاء في‬ ‫ّبت و ُي َف ّ‬ ‫الص َّماء فيَأبـى النَ َ‬ ‫َ‬ ‫َاّ‬ ‫اللبِدا َيـة‪...‬‬ ‫وَيمَ ُ ����� ُّر ق��ط��ا ُر ال��� َق��� َد ِر وأَن��ـ��ا ح���ا ِئ��� َر ٌة َعلـى‬ ‫َرص���ي ِ‬ ‫���ف ا َ‬ ‫ن ِن��ض��الَ��ه��ـ��ا و‬ ‫حل���ي���ا ِة‪ -‬م��ا َب��ي� َ‬ ‫ال ُمباال َت ُهـم‪...‬‬ ‫ِ‬ ‫و‬ ‫ها‬ ‫ب‬ ‫ع‬ ‫صمو َدها ِمنِّـي روحـًا‬ ‫َوتَخلِقُ مصا ُ َ ُ‬ ‫تستَ ِع ـ ُر ش��و ًق��ا إليهـا و ضمي ًرا َيلتَ ِه ُب‬ ‫َغضبًا َعلي ِهم‪.‬‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫وسـأرد ُدهـا ما دا َم‬ ‫ور َّدد ُتهـا‪ ,‬وأ َر ّد ُدهـا‪ُ ,‬‬ ‫النَ ُ‬ ‫ضخُ في أحشـائي‪-:‬‬ ‫ّبض َي ِّ‬ ‫يست لل َِ‬ ‫َ‬ ‫سلـبِ ‪َ ...‬وال لِل َقط ـعِ‪َ ...‬وال‬ ‫ل‬ ‫^هـ ِ َي‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َحتّـى لل َمشا َركـ ــة!^‬ ‫شجـ َر ُة الوطـ ـ ـ ـ ــن‪.‬‬ ‫ن َعـم َو ِب ُكـ ِّل أسـى إ َنهـا َ‬

‫اعتـ ـ ـ ــراف !‬ ‫بقلم‪ :‬هند فايز أحمد –الثاني عشر – يافة الناصرة‬ ‫يوم يقظة غفلتي ‪...‬‬ ‫الستائر‬ ‫أسدلوا ّ‬ ‫ٍ‬ ‫بألوان زاهية‪...‬‬ ‫وفرشوا البيوت تر ًفا‬ ‫وفخام ًة راقية‪...‬‬ ‫كأسا‬ ‫ج ّرعوني ً‬ ‫الصافية‪...‬‬ ‫من املذلّة ّ‬ ‫وسرت وراءهم كسير‬ ‫ُ‬ ‫قطعان املاشية‪...‬‬ ‫وبعدها ‪,‬‬ ‫أن ما أترفوني ‪,‬‬ ‫رت ّ‬ ‫تذ ّك ُ‬ ‫إال لترقأ دمعتي‪...‬‬ ‫عن أرضي‬ ‫عن شعبي‬ ‫تي!‬ ‫عن أ ّم ّ‬ ‫رت‪,‬‬ ‫تذ ّك ُ‬ ‫وسرى ال ّدمع في مقلتي!‬

‫أترفوني إليقاظ غفلتي‬ ‫ولوأد صحوتي‬ ‫ونسيان أحبّتي!‬ ‫أترفوني ألُفارق ديانتي‬ ‫وأتب ُع وراءهم شهوات دنياهم ودنيتي!‬ ‫أترفوني‬ ‫وأشبعوني تر ًفا‬ ‫ألنام على وسادة ال ّذل والقهر الالسعة‬ ‫ٍ‬ ‫أشواك زرعوها‬ ‫وأدوس على‬ ‫ُ‬ ‫وأُسلّمهم ذاكرتي!‬ ‫أترفوني‬ ‫ألرفع لهم شعار محبّتي‬ ‫وأبوح لهم بس ِّر دمعتي‬ ‫ُ‬ ‫وأُبدي لهم قبولي وطاعتي‬ ‫وأوقع بدال من اسمي بسمتي!!!‬ ‫ال‪...‬‬ ‫ٍ‬ ‫لترف يقيّدني‬ ‫لن أنحني‬

‫ل����������ن أخ�����ض�����ع‬ ‫حلك ٍم يحاصرني‬ ‫أو ذ ٍّل يعصرني‪...‬‬ ‫ال‪...‬‬ ‫لن ترقأ من عيناي ال ّدمعات‬ ‫ولن تستطيع التّحكم مبشاعري احلكومات‪...‬‬ ‫عن أ ّمتي‪...‬‬ ‫ال الت ُ‬ ‫ّرف ُيلهيني‬ ‫وال البذخُ ُيرضيني‬ ‫وال أسلوبهم القاهر ألحضانهم يؤويني‪...‬‬ ‫عن طف ٍل جت ّمد‬ ‫توحد‬ ‫وشيخٍ ّ‬ ‫وشابٍ تش ّرد‬ ‫وبري ٍء حوكم باملؤ ّبد‬ ‫ْس ُح َعب َرتي‬ ‫لن تمُ َ‬ ‫ولن َّ‬ ‫تكف أسئلتي‬ ‫ولن تهدأ حسرتي!‬

‫أن ـ ـ ـ ــا ون ـ ــفسي‬ ‫بقلم ‪ :‬جنى جابر ‪ -‬طرعان‬ ‫ايتها النسمات اخلفيفة العابرة‬ ‫انا ونفسي والقلم‬ ‫وروح مغروسة ب��اج��ود ان���واع ال��ت��راب في ادخلي مجرى النفس‬ ‫فاني والله سئمت من وجع البشر‬ ‫اجلسد‬ ‫انا ونفسي التي تخاف من ضرب البحر‬ ‫عقد فضي المع‬ ‫فلعنت البارحة وحدتي في احدى السفن‬ ‫فتواضعت ولم اختار الذهب‬ ‫احتاج‪..‬الى شمعة اكبر‬ ‫اجمل االيام طفولتي‬ ‫المن في احلروف الزائرة غرفتي‬ ‫فهي بيضاء ناصعة كالثلج‬ ‫فاختلفت وتعددت مع الصبى والكبر‬ ‫يخلوها الدنس‬

‫ثوب وزنار جديد‬ ‫وتسريحة شعر كاحلرير‬ ‫هذا الربيع في اقبال‬ ‫االرض في لهفة وحر انتظار‬ ‫فدموع سماء الشتاء علمتها الندم‬ ‫وساكتب في ثنايا كل زهرة‬ ‫درس االرض الذي عب‬

‫هكذا حاول‬ ‫النظام السوري إغرائي‬ ‫احمد حازم‬ ‫زرت س���وري���ا م�����رات ع���دي���دة في‬ ‫حياتي املهنية أي���ام ح��اف��ظ األس��د‪،‬‬ ‫ألن���ي ال أع����رف ب��ش��اره��م‪ ،‬ول��ي��س‬ ‫ش��رف��ا ً ل��ي أن أع���رف���ه‪ ،‬ف��ك��ل اف���راد‬ ‫عائلة األس���د وامل��ق��رب�ين منهم‪ ،‬هم‬ ‫ن��ت��اج م��اف��ي��ا واح�����دة‪ ،‬لكني أع��رف‬ ‫طيبة الشعب ال��س��وري ع��ن ق��رب‪،‬‬ ‫ول��ي أص��دق��اء كثيرون ف��ي دمشق‬ ‫على جميع املستويات‪ ،‬وكنت ـ ـ ـ وال أزال ـ ـ ـ أتألم أللم املواطن‬ ‫السوري‪ ،‬وأشاركه صرخته من الوجع‪ ،‬وأفرح معه في فرحه‪،‬‬ ‫ف��أن��ا إل��ى ج��ان��ب الشعب ال��س��وري‪ ،‬وم��ع احل��ف��اظ على وح��دة‬ ‫الوطن السوري‪ ،‬وضد من أوصل سوريا إلى ما وصلت إليه‪،‬‬ ‫وضد مصاصي دماء الشعب السوري أيا ً كانوا‪.‬‬ ‫ولو كان عند النظام السوري ذرة من الرحمة والرأفة بشعبه‪،‬‬ ‫ووفر له مساحة من حرية الرأي‪ ،‬وتعامل معه بشكل دميقراطي‬ ‫عادل‪ ،‬ولو كان يحترم شعبه ويتعاون معه‪ ،‬ملا وصلت األمور‬ ‫إل��ى ه��ذه امل��رح��ل��ة‪ .‬لكن احل��ك��م ال��ع��ل��وي األس����دي‪ ،‬رف��ض منذ‬ ‫البداية ك��ل متنفّس للشعب‪ ،‬واخ��ت��ار نهج احلكم املخابراتي‬ ‫اإلضطهادي‪ ،‬وسياسة القوة وكم األفواه‪ ،‬واآلن يدفع النظام‬ ‫ثمن ظلمه للشعب ال��س��وري‪ ،‬بانهيار سوريا وجعلها مرتعا ً‬ ‫لقوى خارجية‪.‬‬ ‫أذكر‪ ،‬أن السفير السوري السابق في أملانيا االحتادية سليمان‬ ‫ح��داد‪ ،‬ال��ذي أصبح فيما بعد نائبا لوزير اخلارجية السوري‬ ‫السابق فاروق الشرع‪ ،‬اتصل بي ذات مرة عام ‪ ،1994‬وطلب‬ ‫مني أن ألتقيه‪ ،‬للتحدث في موضوع معني‪ .‬وقتها لم أتفاجأ من‬ ‫طلب السفير‪ ،‬ألن معلومات وصلتني قبل ذلك من مقربني منه‪،‬‬ ‫مفادها أن السفير يريد التحدث معي‪ ،‬لفتح صفحة جديدة في‬ ‫العالقات بيني وبني نظام دمشق‪.‬‬ ‫وه��ذا ما حصل بالفعل‪ .‬فقد عرض علي السفير خالل لقائي‬ ‫معه‪ ،‬زي��ارة سوريا ملدة أسبوعني‪ ،‬وأك��ون ضيفا على وزارة‬ ‫اخلارجية‪ ،‬وأبلغني أيضا ً أن بإمكاني أن أصطحب معي إذا‬ ‫شئت‪ ،‬صحفيني أملانيني إثنني‪ ،‬لنشكل وفدا ً صحفياً‪ .‬وردا ً على‬ ‫سؤالي عن سبب هذه الدعوة املفاجئة‪ ،‬قال السفير‪ ،‬إن اجلهات‬ ‫السورية املختصة‪ ،‬قررت فتح صفحة جديدة في التعامل مع‬ ‫بعض الصحفيني‪ ،‬وتقوية العالقات معهم‪ .‬حتى أن السفير كان‬ ‫جريئا في عرضه‪ ،‬بالقول‪ " :‬دمشق مفتوحة أبوابها أمامك‪...‬‬ ‫وشو ما بدك أستاذ إحنا جاهزين ؟!"‪ .‬وقد انتهى اللقاء‪ ،‬على‬ ‫أن أفكر باملوضوع وأتصل به‪ ،‬ولم أعد إليه مطلقاً‪.‬‬ ‫ما عرضه علي السفير ح��داد‪ ،‬يذكرني بعرض سابق مماثل‬ ‫للسفير السوري السابق في أملانيا الشرقية‪ ،‬الدكتور فيصل‬ ‫السماق‪ ،‬عندما تقدم لي بنفس العرض عام ‪ ،1985‬حني التقيته‬ ‫في نادي الدبلوماسيني في برلني‪ ،‬لكني اعتذرت أيضا عن تلبية‬ ‫طلبه‪.‬‬ ‫املفاجأة الكبرى كانت لي‪ ،‬عندما وصلتني ذات يوم‪ ،‬نسخة عن‬ ‫رد من السفيرة السورية في باريس على رسالة سرية بعث‬ ‫بها مكتب ف���اروق ال��ش��رع للسفيرة‪ ،‬يسأل فيها ع��ن عالقتي‬ ‫باملعارضة السورية في فرنسا‪ ،‬واستغربت من هذا االهتمام‬ ‫والتركيز على شخصي‪ ( .‬النسخة موجودة لدي مت تسريبها‬ ‫لي عن طريق دبلوماسي سوري صديق)‪.‬‬ ‫لم تتوقف م��ح��اوالت النظام ال��س��وري الستيعابي‪ ،‬حتى عن‬ ‫طريق اصدقاء النظام‪ .‬ففي العام ‪ ،2006‬وخالل لقاء خاص‬ ‫جمعني مع عزمي بشارة في بيته في حيفا وبنا ًء على طلبه‪،‬‬ ‫ع��رض علي عزمي السفر معه إل��ى دمشق‪ ،‬لتحسني العالقة‬ ‫مع النظام ال��س��وري‪ ،‬لكني رفضت ذل��ك بشدة‪ ،‬ألن موقفي‬ ‫من النظام السوري ليس فقط منذ بداية الثورة السورية ضد‬ ‫النظام‪ ،‬إمنا تعود بدايته إلى منتصف السبعينات‪ ،‬عندما أقدم‬ ‫نظام األسد على دعم امليليشيات اليمينية املسيحية في إبادة‬ ‫مخيم تل الزعتر في بيروت‪.‬‬ ‫ولذلك‪ ،‬سأبقى ضد هذا النظام في حياتي املهنية والعادية‪ ،‬ما‬ ‫دمت حياً‪.‬‬


‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫فلسطينيو الداخل معركة‬ ‫األرض واملسكن‪..‬ما احلل!‬ ‫ابراهيم خطيب‪ -‬باحث سياسي في مركز الدراسات املعاصرة‬ ‫ال شك أن الفلسطينيني في الداخل أصحاب‬ ‫االرض االص��ل��ي�ين م���ا زال�����وا ي��ت��ج��رع��ون‬ ‫معاناة النكبة حتى اليوم‪ ،‬فبعد مصادرة‬ ‫نسبة كبيرة من أراضيهم عام ‪ ،48‬ما زالت‬ ‫املصادرة مستمرة كما يحدث في النقب‬ ‫واجلليل وغيرها‪ ،‬ها هم اليوم يتجرعون‬ ‫معاناة السكن ومسطحات البناء فتهدم‬ ‫ال��ب��ي��وت بحجة ال��ب��ن��اء غ��ي��ر امل��رخ��ص وال‬ ‫توسع مسطحات البلدات العربية‪ ،‬لكن في‬ ‫ّ‬ ‫سع املستوطنات ولم نسمع عن‬ ‫املقابل ُت َو ّ‬ ‫ه��دم بيت ليهودي‪ ،‬هل ألنهم حريصون‬ ‫على القانون ام ألنه يتوفر لهم ما ال يتوفر‬ ‫للفلسطيني في الداخل‪.‬‬ ‫س��أع��رج م��ن خ�لال ه��ذه املقالة على دور املؤسسة االسرائيلية م��ن جهة‬ ‫والفلسطينيني في الداخل كمجموعة وكحركات وأح��زاب باإلضافة لدور‬ ‫السلطات احمللية من جهة ثانية في مشكلة األرض واملسكن للفلسطينيني في‬ ‫الداخل‪.‬‬ ‫املؤسسة االسرائيلية‪ :‬سياسة املؤسسة االسرائيلية اجتاه الفلسطينيني في‬ ‫الداخل‪ ،‬سياسة تتّسم بالعنصرية‪ ،‬مفضلة اليهودي على كل ما هو عربي‪،‬‬ ‫ودور صانعي القرار هو التضييق على كل ما هو عربي وما ميكن أن يساهم‬ ‫ف��ي توسع أرض وازدي���اد ع��دد فلسطيني ال��داخ��ل لكون طبيعة املشروع‬ ‫الصهيوني وما حدث عام ‪ 48‬يؤكد أنه كان هناك نوع من التطهير العرقي‬ ‫لفلسطيني الداخل وبالتالي اخلطر الدميوغرافي وخطر التمدد اجلغرافي ما‬ ‫زال جاثما ً في العقلية الصهيونية‪.‬‬ ‫لقد كان مشروع احلركة الصهيونية منذ بداياته‪ ،‬وهذا ما يجب أن ال يغيب‬ ‫عن بالنا‪ ،‬يقوم بتوطني اليهود في اجلليل والنقب لكسر التفوق الدميوغرافي‬ ‫توسع العرب جغرافيا ً وأن ال تكون منطقة‬ ‫الطبيعي للعرب هناك ومنع‬ ‫ّ‬ ‫عربية كاملة متواصلة جغرافياً‪ .‬وبالعودة ملشكلة األرض واملسكن فاملتابع‬ ‫للموضوع ي��رى أن ه��دف املؤسسة االسرائيلية هو التضييق على حياة‬ ‫الفلسطينيني في الداخل واستنزاف طاقاتهم ومواردهم ومحاولة الضغط‬ ‫على حياتهم ومعيشتهم ق��در املستطاع ولكن ب�ين فينة وأخ���رى يعطون‬ ‫جرعات تخفيف هنا وهناك وامتصاص لغضب الناس حلد معني‪ -‬من خالل‬ ‫زي��ادات محدودة في مسطحات البناء‪ -‬مبا ال يتوافق مع حجم الضغط‬ ‫املوجود وبالتالي يستمر االحتقان والتعب بني الناس مما يجبر الناس على‬ ‫العمل طوال الوقت من أجل لقمة العيش ومن اجل استصدار رخصة للبيت‬ ‫والتي ال تصدر! اذا ً هي سياسة استنزاف للناس ونوع من الضغط عليهم‬ ‫وتكدير عيشهم واحلفاظ على أكبر قدر من االرض لليهود واحلد من النمو‬ ‫الدميوجرافي للعرب‪.‬‬ ‫الفلسطينيون في الداخل‪ :‬السؤال األهم كيف يتعامل فلسطينيو الداخل مع‬ ‫سياسة املؤسسة االسرائيلية هذه‪ ،‬ويبدو أن النضال التقليدي والفرداني‬ ‫وجعل املشكلة شخصية لفرد أو عائلة معينة لن جتدي نفعا ً فالذئب يأكل من‬ ‫الغنم القاصية‪ ،‬وبالتالي يجب أن تكون هناك خطة جماعية على مستوى كل‬ ‫الداخل ملواجهة التضييق في املسكن ومصادرة األراضي‪.‬‬ ‫تصاعد النضال في الدول مختلف ممكن أن يصل ملا يسمى عصيان مدني‪،‬‬ ‫فمثالً ال يتم دفع الضرائب او الكف عن استصدار رخص من مؤسسات‬ ‫الدولة كل ذلك من أجل الضغط على الدولة للكف عن سياساتها املجحفة‬ ‫اجت��اه مواطنيها أو بعضهم‪ ،‬طبعا ً هذا ال يتم بشكل ف��وري بل يكون بعد‬ ‫العمل بدالة تصاعدية من النضال من االعتصامات واملظاهرات واالضرابات‬ ‫وغيره‪.‬‬ ‫ال أق��ول أننا وصلنا حلالة العصيان امل��دن��ي‪ ،‬ولكن كلي قناعة أن وضع‬ ‫الفلسطينيني في ال��داخ��ل في قضية األرض واملسكن س��يء ج��دا ً ومخيف‬ ‫وي��ج��ب جل��م املتسبب ل��ه��ذه األزم����ة‪ ،‬وه��ن��ا ي��أت��ي دور االح����زاب واملتابعة‬ ‫والسلطات احمللية وخصوصا ً أن االخيرة هي التي تعاني بشكل مباشر من‬ ‫سياسات املؤسسة االسرائيلية هذه‪ ،‬مما يؤدي لفشلها وسخط اجلماهير‬ ‫عليها وجعلها كأداة سلطوية لضبط الناس وهي ال متلك من أمرها شيئاً‪.‬‬ ‫وأرى أن هذه االجسام ما زالت مقصرة في وضع استراتيجية واضحة لهذا‬ ‫املوضوع ويتوجب عمل مؤمتر عام لكل هذه االجسام ووضع هذه املأساة‬ ‫على األجندة‪ ،‬وإلاّ سنقول كلنا أُكلت يوم أكل ثور األبيض‪ ،‬فمشكلة هذه‬ ‫العائلة او تلك في كفركنا او قلنسوة ستكون هي مشكلتي الشخصية بعد‬ ‫سنوات وما لم نتعاضد سوية فيما ميس حياتنا اليومية ومستقبلنا فعلى‬ ‫ماذا سنتكاتف!‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪17‬‬

‫رسالة مفتوحة‪...‬‬ ‫إلى قيادة احلزب الشيوعي في الناصرة‬ ‫محمد عفو جانا‬

‫في أي مجتمع متحضر يؤمن بالتعددية‬ ‫ال ب��د أن توجد ت��ي��ارات مختلفة‪( ،‬دينية‪،‬‬ ‫فكرية‪ ،‬سياسية‪ ،‬اقتصادية‪ ..‬وغيرها)‪،‬‬ ‫وه���ذه ب��ح��د ذات��ه��ا ظ��اه��رة صحية إذا ما‬ ‫ُ‬ ‫ضبِطت بضوابط حتكم و ُتنَ ّظم ممُ ارسات‬ ‫هـذه التيارات‪ ،‬وإالّ ف��إن الفوضى ستعم‬ ‫ه���ذا امل��ج��ت��م��ع وي��ن��ف��رط ع���ق���ده‪ ،‬وح��ت��ى ال‬ ‫يحدث ه��ذا يتوجب علينا تقوية القواسم‬ ‫املشتركة بني جميع ال��ت��ي��ارات‪ ،‬كاالنتماء‬ ‫ل��ل��وط��ن وال��ع��م��ل م���ن أج��ـ��ل م��ص��ل��ح��ة ه��ذا‬ ‫الـوطن‪.‬‬ ‫من الطبيعي واحل��ال ه��ذه أن تكون هناك‬ ‫أغلبية وأقلية ملتزمتان بقضايا الوطن‬ ‫وهمومه‪ ،‬واالنتماء ليس موجة تُركب حني‬ ‫تتطلب ذل��ك مصلحة مؤقتة و ُي��ت��رك حني‬ ‫تنتهي ه��ذه املصلحة‪ ،‬لكنه انتماء مصير‬ ‫وشراكـة حقيقية في بناء الوطن واملجتمع‬ ‫وال��دف��اع عنهما أم��ام األخ��ط��ار‪ ..‬خارجية‬ ‫كانت أم داخلية‪ ،‬فيجب أن يكون واضحا‬ ‫أن ه��ذه الشراكة ليست ش��راك��ة الفارس‬ ‫والفرس‪ ،‬بل شراكة بني طرفني متساويني‬ ‫في احلقوق والواجبات‪.‬‬ ‫وحتى تكون الشراكة في الوطن واملجتمع‬ ‫واالنتماء إليـهما ُمثمرة‪ ،‬فليس لألغلبية‬ ‫ان��ت��ه��اك ح��ق��وق األق��ل��ي��ة‪ ،‬ول��ي��س لألقلية‬ ‫فرض وصايتها على األغلبية وإعالن حق‬ ‫النقض عند كل قرار ال يعجبها‪ ..‬فإ َّما تلبية‬ ‫رغباتها وإ ّم���ا َف ِّ‬ ‫���ض ال��ش��راك��ة‪ ،‬كما يفعل‬ ‫الطفل األن��ان��ي ح�ين ي��رى ُد ْم��ي��ة بيد طفـل‬ ‫آخ��ر‪ ..‬فإ ّما أن يأخذها وإ ّم��ا أن يحطمها‪.‬‬ ‫فمن حق األغلبية أن يكون رأيها هو السائد‬ ‫وامل ُ َق ِّرر – إذا ُكنا شركاء في إدارة هيئة ما‪..‬‬ ‫بلدية أو مجلس محلي أو دولة ‪ -‬وواجـب‬ ‫األقلية اتباع رأي وقرارات األغلبية‪ ،‬ومن‬ ‫حق األقلية االنتقاد البناء‪ ،‬وواجب األغلبية‬ ‫َت َقبُّل االنتقاد وأخذه بعني االعتبار‪.‬‬ ‫ولننظر إل���ى م��ا ي��ج��ري ف��ي ب�ل�اد الربيع‬ ‫ال��ع��رب��ي (ت��ون��س‪ ،‬م��ص��ر‪ ،‬ليبيا وال��ي��م��ن)‪،‬‬ ‫حيث تسلطت قلة قليلة على خيرات هذه‬ ‫البالد وحرمان أغلبية الشعب وإفقارها‪ ،‬ثم‬ ‫سوريا واحتكار طائفة واحدة (العلوية)‬ ‫السلطة (املناصب والوظائف احلساسة)‬ ‫ُ‬ ‫والسيطرة على ُم�� َق�� ّدرات وث��روات البالد‬ ‫وال��ظ��ل��م ال���ن���اجت ع���ن ذل����ك‪ ،‬مم���ا أ ّدى إل��ى‬ ‫قيام ح��رب أهلية د ّم���رت ال��ب�لاد وش�� ّردت‬ ‫ال��ع��ب��اد‪ ..‬وال��ل��ه أعلم كيف‬ ‫ستكون نهايتها‪ .‬وكذلك‬ ‫احل���رب األه��ل��ي��ة اللبنانية‬ ‫ال��ت��ي اس��ت��م��رت أك��ث��ر من‬ ‫‪ 15‬ع���ام���ا (‪ 13‬ن��ي��س��ان‬ ‫‪ 13 – 1975‬اك��ت��وب��ر‬ ‫‪ )1990‬وأكلت األخضر‬ ‫وال�����ي�����اب�����س‪ ،‬وأض���ع���ف���ت‬ ‫املجتمع اللبناني ‪ -‬املتعدد‬ ‫االن����ت����م����اءات ‪ -‬وج��ع��ل��ت��ه‬ ‫ُع������رض������ة ل����ل����م����ؤام����رات‬ ‫��ت ت���رى ‪-‬‬ ‫ول��ل��دم��ار‪ ،‬ف��ك��ن َ‬ ‫ق��ب��ل احل����رب ‪ -‬اس��ت��ع�لاء‬ ‫فريق من الشعب اللبناني‬ ‫ع���ل���ى ال��ب��ق��ي��ة وت��ن��ص��ي��ب‬ ‫ن���ف���س���ه وص����ي����ا ع��ل��ي��ه��م‪،‬‬ ‫ب���اع���ت���ب���ار أن�����ه ج�����زء م��ن‬ ‫احل�����ض�����ارة ال��ف��رن��س��ي��ة‪،‬‬

‫والبعض اعتبر نفسه فينيقيا‪ ،‬والبعض‪..‬‬ ‫والبعض‪ ..‬إل��خ‪ ،‬وأخ��ذ كل فريق يتصرف‬ ‫على ه��واه غير آخ��ذ باحلسبان املصلحة‬ ‫العامة أو مشاعر األطراف األخرى‪.‬‬ ‫ون��ح��ن ف���ي ال���وس���ط ال��ع��رب��ي – مبختلف‬ ‫انتماءاتنا الدينية والسياسية والفكرية‬ ‫واملذهبية ‪ -‬قد نصحو يوما وجند أنفسنا‬ ‫شظايا قوميات ودي��ان��ات و ِف��� َرق أكثر مما‬ ‫ن��ح��ن ع��ل��ي��ه اآلن‪ ،‬وه���ن���اك م���ن ي��ع��م��ل على‬ ‫شرذمتنا وتفتيتنا‪ ،‬وي��ج��در بنا أن نقف‬ ‫أم���ام ال��ت��ج��ارب امل���ذك���ورة أع�ل�اه (م���ع أخ��ذ‬ ‫خصوصيتنا بعني االعتبار) الستخالص‬ ‫ال�� ِع��ـ��بَ��ر م��ن��ه��ا‪ ،‬رغ���م ح��س��اس��ي��ة امل��وض��وع‬ ‫وصعوبته‪ .‬وأهم خطوة علينا اتخاذها في‬ ‫هذا الطريق هي االعتراف بوجود "اآلخر"‬ ‫– واآلخ���ر ق��د يكون منافسا سياسيا أو‬ ‫اجتاها فكريا أو معارضا عقائديا ودينيا‬ ‫ الذي له إرادة ومطالب وحقوق مشروعة‬‫يسعى للحصول عليها وتطبيقها على أرض‬ ‫ال��واق��ع‪ ،‬ول��ه احل��ق ف��ي نشر أف��ك��اره حتى‬ ‫تصبح هي السائدة في املجتمع ويصبح‬ ‫هو األغلبية أو يحافظ عليها‪.‬‬ ‫ونقول هذا الكالم على خلفية االنتخابات‬ ‫البلدية في مدينة الناصرة ‪ ،2013‬والتي‬ ‫ك��ل م��ا ي��ح��دث ف��ي��ه��ا ل��ه ت��أث��ي��ر ك��ب��ي��ر على‬ ‫ال��داخ��ل الفلسطيني‪ ،‬وإث���ر النتائج التي‬ ‫أف��رزت��ه��ا وك���ان ميكن أن ي��ح��دث بسببها‬ ‫ما ال تحُ مد ُعقباه‪ ،‬لكن الله َسلّم‪ ..‬وهدأت‬ ‫امل��دي��ن��ة ب��ج��ه��ود ال��ع��ق�لاء وامل��خ��ل��ص�ين من‬ ‫أهلنا في الناصرة وخارجها‪ .‬وهنا أود أن‬ ‫أهمس في أذن العقالء من قيادات احلزب‬ ‫الشيوعي واجلبهة‪ ،‬وال شك أن من بينهم‬ ‫شخصيات حكيمة ومحترمة‪ ،‬إن وجودكم‬ ‫على رأس بلدية ال��ن��اص��رة ل��ي��س حتمية‬ ‫تاريخية ‪ -‬حسب مصطلحاتكم ‪ -‬بل جاء‬ ‫بكم أهل الناصرة ألنهم سئموا ممُ ارسات‬ ‫اإلدارة البلدية التي كانت قبلكم‪ ،‬وفوزكم‬ ‫املُتتالي ‪ -‬ولعدة دورات انتخابية ‪ -‬جعلكم‬ ‫تظنون أنكم باقون على رأس هذه البلدية‬ ‫إلى األبد‪ ،‬ولم تنتبهوا إلى أن الناس بدأت‬ ‫َت��نْ�� ّف��ض م��ن ح��ول��ك��م وألس���ب���اب ك��ث��ي��رة ال‬ ‫مجال للخوض فيها‪ .‬الحظوا أن مرشحكم‬ ‫للرئاسة – أيام الراحل توفيق ز ّياد – كان‬ ‫يحصل على نتيجة فوق ‪ 70%‬واملهندس‬ ‫رام���ز ج��راي��س��ي حصل ف��ي ال��س��اب��ق على‬

‫ن����ت����ي����ج����ة‬ ‫ف������������������وق‬ ‫‪،6 0 %‬‬ ‫أما في االنتخابات األخيرة (‪ )2013‬فقد‬ ‫حصلتم ع��ل��ى ح��وال��ي ‪ 42%‬ف��ق��ط‪ ،‬وم��ع‬ ‫ذلك ما زلنا جند أن بعض أعضاء احلزب‬ ‫الشيوعي ي��ص��رون على ع��دم اعترافهم‬ ‫بخسارة االنتخابات‪.‬‬ ‫إن خسارة رئاسة بلدية الناصرة ُيعتبر‬ ‫فاجعة بالنسبة للحزب الشيوعي واجلبهة‪،‬‬ ‫واإلنسان أم��ام الصدمات الكبرى يحتاج‬ ‫للوقت ك��ي يستوعب م��ا ج��رى ل��ه وقبول‬ ‫ال��ه��زمي��ة‪ ..‬وخ��ص��وص��ا وأن��ك��م كنتم في‬ ‫املاضي وعلى مدار ثالثة عقود (منذ عام‬ ‫‪ 1949‬وحتى مطلع الثمانينات وظهور‬ ‫احلركة التقدمية) احلزب األوسع انتشارا‬ ‫ف��ي ال��ش��ارع العربي وب�لا منافس عربي‬ ‫َج��� ّدي‪ ،‬وتصرفتم وكأنكم ال��وص��ي على‬ ‫الوسط العربي واملتحدث باسمه‪ ،‬وتغيّرت‬ ‫الظروف وظهر من ينافسكم على قيادة‬ ‫الوسط العربي‪ ،‬بل ولم تعودوا – دائما ‪-‬‬ ‫اجلسم السياسي األكبر‪ ،‬ووجدمت أنفسكم‬ ‫حزبا مثل بقية األحزاب ُم َع ّرضون للهزائم‬ ‫وت���راج���ع ق��وت��ك��م‪ .‬وب����دل رف����ض ال��واق��ع‬ ‫راج��ع��وا أن��ف��س��ك��م‪ ..‬صححوا أخطائكم‪..‬‬ ‫رمب��ا حالفكم التوفيق وانتخبكم الناس‬ ‫باملرة القادمة‪.‬‬ ‫نعم الهزمية في مدينة الناصرة صعبة‪،‬‬ ‫لكن هناك ما هو أصعب‪ ..‬عندما يتعرض‬ ‫كل أبناء الوسط العربي ‪ -‬مبا فيه أنتم –‬ ‫لنكبة ثانية‪ ،‬فنحن نقف أمام مرحلة فاصلة‬ ‫من تاريخ شعبنا‪ ،‬مشروع براﭬير لتهويد‬ ‫اجلليل وال��ن��ق��ب‪ ،‬وال��ت��ي ُط�� ِو َي��ت صفحته‬ ‫مؤقتا بفضل إصرارنا جميعا على رفضه‪،‬‬ ‫وس��يُ��ع��اد فتحه عندما تسنح للمؤسسة‬ ‫اإلس��رائ��ي��ل��ي��ة ال��ف��رص��ة امل��وات��ي��ة لتنفيذه‪،‬‬ ‫وأف���ض���ل ه����ذه ال���� ُف���� َرص ع��ن��دم��ا ننشغل‬ ‫ببعضنا البعض‪ .‬لذلك فمن الواجب علينا‬ ‫أن نتكاتف ونقف جميعا صفا واح��دا في‬ ‫وجه هذه املخططات‪ ،‬وهناك ما هو أسوأ‬ ‫منها وهو تهجيرنا من بالدنا ألننا نُعتبر‬ ‫سرطان في جسم الدولة‪ ،‬وإال فلن تظل لنا‬ ‫مدنا نتنافس على رئاستها‪.‬‬ ‫للتواصل معنا على الفيس بوك‪:‬‬ ‫‪FACE BOOK: Afu Jana‬‬


‫‪18‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫شايفك ‪ ..‬كلمة وصورة‬

‫ربما كلمات نقرؤها فتحلق بنا إلى عالم اإلحساس‪ ,‬أو تحملنا على أجنحة اإلمعان‪ ,‬نطير بها في‬ ‫جميع مرافق الحياة‪ ,‬نتناول من خاللها ايجابيات وسلبيات مجتمعنا‪!..‬‬ ‫أو صوره نتوقف أمامها فال نكاد نفيق من روعتها‪ ,‬او نستوقف من خاللها ما يعاني منه‬ ‫مجتمعنا!‪.‬فما رأيكم لو اجتمعت الكلمة والصورة؟!‬ ‫يسرنا أن نقدم لقرائنا األعزاء‪ ,‬زاوية "شايفك"‪ ,‬األسبوعية‪ ,‬سيتم من خاللها تسليط الضوء من‬ ‫خالل (صورة وكلمة)‪ ,‬على كل زوايه في بلداتنا‪ ,‬لتكون زاوية ساتيرية تحمل بعضا من الفكاهة‪,‬‬ ‫والنقد البناء!‬ ‫ونداء إلى قرائنا األعزاء‪ :‬كل من يصادف صورة مميزة‪ ,‬أو منظرا يحمل نقدا مالئما ‪ ,‬إرساله‬ ‫للصحيفة على البريد االلكتروني‪ ,‬أو التواصل معنا على هاتف الصحيفة‪.‬‬

‫حرب جبهة الناصرة على اصوات اجلنود‬

‫لكل شخص‬ ‫حيوانه االليف‬ ‫دير بالك ال يعضك‬

‫كفر‬ ‫مندا‬ ‫ي�������ح�������دث ف���ي‬ ‫ك����ف����رم����ن����دا‪..‬‬ ‫مت وض����������ع‬ ‫ان���������ذار أدب�����ي‬ ‫ع���ل���ى س���ي���ارة‬ ‫ام����رأة ركنتها‬ ‫"ح�������ي�������ل�������ه"‬ ‫وذهبت‪....‬‬

‫بدون‬ ‫تعليق !!‬

‫تصوير‪ :‬رائف هبرات‬

‫مستشفى النمساوي‬ ‫‪ -‬قسم أمراض التنفس واالزمة ‪-‬‬

‫حتى شجر الزيتون لم يسلم‬ ‫من االقتالع والتهجير‬

‫صورة القمر بعد صالة الفجر‬ ‫بعدسة محمد عواودة‬

‫اختراع اسمه ديبوريت‬


‫لالتصاالت‬ ‫عدن‬ ‫الوكيل الوحيد لشركة ‪ hisense‬العالمية‬

‫كفر كنا‪ ،‬بيت محمد صالح خمايسي ‪ -‬حارة املعاصر‬

‫هاتف‪ 046418130 :‬بلفون‪ 0505573137 :‬فاكس‪046418068 :‬‬

‫حملة عرائس وعرسان ‪2014‬‬ ‫االولى‪:‬‬ ‫الحملة‬ ‫فقط بــ‬ ‫• براد ‪540‬لتر ‪LG/ BAYER‬‬ ‫• فرن داخل الخزانة ‪BI‬‬ ‫• غاز على الشايش ‪ 4‬رؤوس‬ ‫• غسالة ‪ 5‬كيلو كريستال‪BAYER/‬‬ ‫• شاشه ‪ LED 32‬كفال ‪ 3‬سنوات‬

‫‪0‬‬ ‫‪899‬‬ ‫بدل‬ ‫‪11000‬‬

‫هدايا‪ :‬ميكروجال – مكنسة كهربائيه – ميكسر‪ -‬توستر‪-‬‬ ‫مكوى‪ -‬ابريق كهربائي – قالية بطاطا‪ -‬فرد شعر‬

‫الحملة الفاخرة‪:‬‬ ‫• براد ‪ AMCOR‬הפוך ‪ 632‬حجم كبير‬ ‫• فرن الماني ‪ BOSCH‬داخل الخزانة‬ ‫• غاز ‪ 4‬رؤوس ‪ +‬טורבו נורסטה ‪ /‬زجاج‬ ‫• غسالة ‪ 7‬كيلو كريستال‬ ‫• شاشة ‪ LED 40‬كفالة ‪ 3‬سنوات‬ ‫• شاشة ‪ LED 32‬كفالة ‪ 3‬سنوات‬ ‫هدايا‪ :‬ميكروجال‬ ‫– مكنسة كهربائيه –‬ ‫ميكسر‪ -‬توستر‪ -‬مكوى‪-‬‬ ‫ابريق كهربائي – قالية‬ ‫بطاطا‪ -‬فرد شعر‬

‫فقط بــ‬

‫‪16499‬‬ ‫بدل ‪19000‬‬

‫‪₪‬‬

‫‪₪‬‬


‫‪20‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫أب�ن��اء سخنني ف��ي أزم ��ة واإلدارة تستنفر طاقاتها‬ ‫املركز‬ ‫اخلسارة البيتية األخيرة لفريق احت��اد أبناء سخنني أمام‬ ‫مكابي بيتح تكفا بهدفني نظيفني ‪,‬أض��اءت الضوء االحمر‬ ‫‪,‬وح��دت ب��ادارة الفريق باستنفار جهودها من اجل وقف‬ ‫التراجع املريب الذي ضرب بالفريق مؤخرا اذ تكبد الفريق‬ ‫ثالث خسارات متتالية ‪.‬‬ ‫كوادر الفريق السخنيني يستصعبون وضع اإلصبع على‬ ‫اجلرح و على عدم قدرتهم على استعادة قوتهم التي تقدموا‬ ‫بها في اجلولة السابقة حيث كلفتهم اخلسارات بالهبوط‬ ‫من املرتبة الثالثة إلى السادسة ‪.‬‬ ‫ه��ذا وع��ق��دت االدارة وال��ط��اق��م املهني سلسلة اجتماعات‬

‫للبحث والتشاور للخروج من األزم��ة ‪ ,‬وت��رى اإلدارة أن‬ ‫اإلمكانية موجودة للحفاظ على مكانه بني الفرق العلوية‬ ‫في البلي أوف خصوصا وانه تبقى ثالث مباريات جلولة‬ ‫اإلياب و الفارق عن الفريق الرديف في الالئحة أربع نقاط‬ ‫وذلك يعني أن جمع خمس نقاط كاف للبقاء في البلي اوف‬ ‫العلوي لكن يتوجب معاجلة أسباب التراجع الذي حصل‬ ‫أوال ‪.‬‬ ‫وف���ي خ��ت��ام اجل��ول��ة ال��راب��ع��ة وال��ع��ش��ري��ن يلتقي ال��ف��ري��ق‬ ‫السخنيني خارجيا مساء االثنني ال��ق��ادم فريق هبوعيل‬ ‫حيفا على استاد كريات العيزر في مهمة العودة الى درب‬ ‫االنتصارات ‪.‬‬

‫امل � � � � � ��درب ال� � �ط � ��رع � ��ان � ��ي ع �م ��ر‬ ‫زرع � �ي � �ن� ��ي ي � �ق � ��دم اس �ت �ق ��ال �ت ��ه‬ ‫املركز‬ ‫تدرس إدارة فريق شباب طرعان من الدرجة الثانية طلب‬ ‫االستقالة الذي تقدم به مدرب الفريق عمر زرعيني في‬ ‫ظ��ل ال��ظ��روف املهنية الصعبة التي يعاني منها الفريق‬ ‫‪.‬ويعلل عمر استقالته بهدف إح��داث ه��زة لعلها تساعد‬ ‫ال��ف��ري��ق بضمان ال��ب��ق��اء ف��ي املنطقة الشمالية "ب"‪. .‬‬ ‫وب��ال��ت��وازي م��ع دراس����ة ط��ل��ب زرع��ي��ن��ي جت���ري اإلدارة‬ ‫مفاوضات أولية مع املدربني أشرف العال ‪,‬يوسي ايتاح‬ ‫ومحمد زعبي‪.‬‬ ‫وتعقيبا على ظروف الفريق واستقالة زرعيني قال مدير‬ ‫الفريق عامر عدوي‪" :‬عمر مدرب ممتاز وإنسان رائع‪،‬‬ ‫وقلما تشاهد مدربني يخطون خطوته‪ ،‬لكن رغم ذلك لم‬

‫ن���ق���رر ب���ع���د‪ ،‬اذ‬ ‫أن����ن����ا ن������رى أن���ه‬ ‫ل���ي���س امل��ش��ك��ل��ة‬ ‫األس���اس���ي���ة في‬ ‫عمر زرعيني‬ ‫الفريق‪ .‬وتنوي‬ ‫اإلدارة ال���ب���ت‬ ‫خ�لال األي��ام القريبة املقبلة في امل��وض��وع‪ . " ،‬وأض��اف‬ ‫عامر عدوي ‪":‬نعترف أن عدم التحضير اجليد قبل بداية‬ ‫املوسم تسبب في النتائج السيئة‪ .‬فرغم مستوانا اجليد‬ ‫خالل املباريات‪ ،‬تنقصنا عملية تسجيل األهداف‪ .‬وضعنا‬ ‫ليس صعبا فإذا حققنا فوزين فإننا سنحتل مرتبة تضمن‬ ‫لنا البقاء"‪.‬‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫االعتصام يقسو على النور‬ ‫شفاعمرو بخماسية‬ ‫املركز‬ ‫أس���������������������دل‬ ‫ال������س������ت������ار‬ ‫اجل������م������ع������ة‬ ‫املاضية في‬ ‫ال���������������دوري‬ ‫االس��ل�ام����ي‬ ‫ع��ل��ى ج��ول��ة‬ ‫اإلياب حقق‬ ‫ف��ي��ه��ا ف��ري��ق‬ ‫االع���ت���ص���ام‬ ‫ف����وزا بيتيا‬ ‫ك��ب��ي��را على‬ ‫ضيفه النور‬ ‫ش��ف��اع��م��رو‬ ‫بخمسة أه����داف م��ق��اب��ل ه���دف ‪ ،‬وق��د‬ ‫افتتح اللقاء بقراءة سورة الفاحتة على‬ ‫أرواح ضحايا االنفجار في عكا قبل‬ ‫أيام ‪.‬‬ ‫ومتكن االعتصام من السيطرة على‬ ‫مجريات امل��ب��اراة‪ ،‬وت��أل��ق الع��ب��وه في‬ ‫احللقات الهجومية مبساندة احللقات‬ ‫اخللفية ‪ ،‬حيث شكلوا عبئا على مرمى‬ ‫اخلصم بهجمات متتالية أثمر عن الفوز‬ ‫بتوقيع ك��ل م��ن امل��ه��اج��م اح��م��د جبر‪،‬‬ ‫احمد عفيف يحيى ‪,‬عمرو سبع هدفا‬ ‫لكل منهم وخير الدين طه (هدفان )‬ ‫علما ان ح��ارس امل��رم��ى ال��واع��د كمال‬ ‫ع��واوده ‪ .‬تصدى لضربة جزاء ‪ 11‬م‬

‫ببراعة منقذا االعتصام من هدف آخر‬ ‫‪ .‬وقد انتهت املباراة بتفوق االعتصام‬ ‫بالنتيجة ‪ 5-1‬على ال��رغ��م م��ن غياب‬ ‫بعض الالعبني بسبب اإلصابة‪..‬وبهذا‬ ‫الفوز رفع االعتصام رصيده إلى ‪14‬‬ ‫نقطة في املرتبة السابعة في الالئحة‪ .‬‬ ‫ويعود االعتصام اليوم الستضافة‬ ‫ف��ري��ق ال��ش��ع��اع ال��ف��ري��دي��س ف��ي لقاء‬ ‫م���ع���اد ب��ي��ن��ه��م��ا م����ن ج���ول���ة اإلي�����اب‬ ‫وس��ي��ل��ت��ق��ي ال���ف���ري���ق���ان ع��ل��ى ملعب‬ ‫ك��ف��رك��ن��ا ال��س��اع��ة ال��ث��ال��ث��ة وال��ن��ص��ف‬ ‫وك��س��ب نقاطه بالنسبة لالعتصام‬ ‫ي��ع��ن��ي ال��ق��ف��ز إل���ى امل��رت��ب��ة اخل��ام��س��ة‬ ‫متخطيا الفريديس والناصرة اللذان‬ ‫ميلكان نفس النقاط ‪.‬‬

‫مركز حراء في املشهد يكرم متفوقيه في فنون الدفاع عن النفس‬

‫ب��ح��ض��ور أه���ال���ي ال���ط�ل�اب وب��رع��اي��ة م��رك��ز‬ ‫ح��راء للتربية القرآنية في املشهد‪ ،‬أقيم هذا‬ ‫األسبوع حفل توزيع ميداليات وشهادات‬ ‫على الطالب األبطال الذين شاركوا في بعثة‬

‫الكاراتيه التي ج��رت في اسطنبول الشهر والبرتقالي) على الطالب الذين شاركوا في حاليًا على اعداد نخبة من الطالب للمشاركة‬ ‫في بعثة رياضية الشهر القادم الى سويسرا‬ ‫الدورة‪.‬‬ ‫املاضي‪.‬‬ ‫اش��ت��م��ل احل��ف��ل ع��ل��ى ع���روض قتالية رائ��ع��ة املدرب اسماعيل امونة شكر احلضور االهل وأملانيا وإسبانيا‪ ،‬وبطولة كاراتيه تقام في‬ ‫وت����وزي����ع ش����ه����ادات وأح����زم����ة (االص���ف���ر والطالب على ثقتهم بالدورة وقال‪ ":‬نعمل فرنسا"‪.‬‬


‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫محمد اعمر يعود إلى املرمى‬

‫احل � � � ��ظ ي� �ب� �ت� �س� ��م ل � �ه � �ب� ��وع � �ي� ��ل ك� �ف ��رك� �ن ��ا‬ ‫ب � � �خ � � �م � � ��اس � � �ي � � ��ة ع � � � �ل� � � ��ى ش � � �ف� � ��اع � � �م� � ��رو‬ ‫املركز‬ ‫ف���وز كبير حققه ت�لام��ي��ذ احمد‬ ‫وه��ب ف��ي هبوعيل كفركنا على‬ ‫ض��ي��وف��ه��م ه��ب��وع��ي��ل شفاعمرو‬ ‫بخماسية نظيفة ضمن مباريات‬ ‫الدرجة الثانية الشمالية أ ‪.‬وقد‬ ‫حققها ال��ك��ن��اوي��ون ب����أداء رائ��ع‬ ‫ومقنع ل��م يظهر ب��ه��ذا املستوى‬ ‫م��ن��ذ ب��داي��ة امل��وس��م األم����ر ال��ذي‬ ‫أع���اد الثقة لالعبني ف��ي مشوار‬ ‫االرت���ق���اء وق���د س��ج��ل االه����داف‬ ‫ك��ل م��ن بسام أرملي (هدفان)‬ ‫‪,‬أده��م شبلي (هدفان) وساجي‬ ‫محمد اعمر‬ ‫ح��ي��اط ‪ ,‬علما ان ف���ارق النقاط‬ ‫ع��ن امل��ت��ص��در ك��م��ا ه��و (‪ 7‬نقاط وف������ي ح����دي����ث م����ع م���ح���م���د ع��ن‬ ‫) ‪.‬وشهد اللقاء عودة احلارس ع��ودت��ه وع���ن أه��م��ي��ة ه���ذا ال��ف��وز‬ ‫م��ح��م��د اع��م��ر ال����ذي ح��اف��ظ على قال ‪ " :‬شعور جميل يحمل في‬ ‫شباكه نظيفه مستبدال احلارس طياته اشتياقي أن أق��ود الفريق‬ ‫ال���ي���ران ال����ذي اس���ت���راح الب��ع��اده نحو االرتقاء وان اثبت قدراتي‬ ‫ب��ال��ب��ط��اق��ة احل���م���راء ‪,‬ع��ل��م��ا ان��ه��ا وج��دارت��ي ب��ال��ذوذ عن املرمى "‬ ‫امل��ب��اراة األول��ى حملمد منذ نهاية وأض���اف احل��م��د لله ان عودتي‬ ‫امل��وس��م ال��ري��اض��ي ال��س��اب��ق اث��ر تكللت ب��ف��وز كبير ك��ن��ا ننتظره‬ ‫إصابة بالغه في يده ‪.‬‬ ‫ل���ل���خ���روج م���ن األزم������ة ‪ ,‬ه��دف��ن��ا‬

‫االس��ت��م��رار بقافلة االنتصارات‬ ‫وال�لاع��ب�ين ق��ادري��ن ع��ل��ى حتمل‬ ‫مسؤولياتهم جت��اه الفريق في‬ ‫ه��ذه امل��رح��ل��ة " ام��ا ع��ن امل��ب��اراة‬ ‫اخلارجية ي��وم غ��د السبت ام��ام‬ ‫مكابي معلوت ترشيحا قال اعمر‬ ‫‪ " :‬كل مباراة بالنسبة لنا صعبة‬ ‫ومصيرية وسنستغل كل ثانية‬ ‫في املباراة من اجل الفوز " ‪.‬‬

‫م� � � ��ؤن� � � ��س دب� � � � � � � ��ور ي � � �ط � � �ب� � ��خ وي � �س � �ج � ��ل‬ ‫وي � � � � � � �ت� � � � � � ��أل� � � � � � ��ق ف� � � � � � � � ��ي س� � � � ��وي � � � � �س� � � � ��را‬ ‫املركز‬ ‫حل����ظ����ات ث��م��ي��ن��ة‬ ‫وم��ث��م��رة ت��راف��ق‬ ‫النجم النصراوي‬ ‫م�����ؤن�����س دب������ور‬ ‫ال������������ذي ان����ت����ق����ل‬ ‫ال���������������ى ف������ري������ق‬ ‫ج����روس����ه����وب����ر‬ ‫ال�����س�����وي�����س�����ري‬ ‫ق���ب���ل أس���ب���وع�ي�ن‬ ‫ح���������ي���������ث جن�����ح‬ ‫ب���ل���ف���ت األن����ظ����ار‬ ‫ن�����ح�����وه م��ح��ت�لا‬ ‫تشكيلة منتخب األس��ب��وع األخير ‪.‬حيث أصبح في‬ ‫عناوين الصحف‬ ‫السويسرية لتألقه ومساهمته بتحقيق فوز وتعادل جعبته هدفان وطبخ هدفني آخرين من واقع مبارتني‬ ‫ايجابي منذ قدومه للفريق‪ ,‬ناهيك عن اختياره ضمن سنحت له املشاركة فيهما دقائق طويلة ‪.‬‬

‫من جديد بعد استقالة قاسم‬

‫صالح أبو ليل مدربا لفريق مكابي عني ماهل‬ ‫املركز‬ ‫بعد شهرين من استقالته كمدرب لفريق مكابي جمال عني ماهل عاد صالح ابو ليل ليشغل املهمة‬ ‫من جديد بعد استقالة املدرب احمد قاسم بعد اخلسارة األخيرة أمام فريق هبوعيل يوكنعام بهدفني‬ ‫دون مقابل ‪.‬علما ان قاسم حقق نتائج طيبة مع الفريق وكان قد استقبل ابو ليل الحداث هزة في‬ ‫الفريق وقتها ‪ .‬هذا وقد استجابت ادارة الفريق لطلب قاسم مؤكده ان مكانه ما يزال محفوظا في‬ ‫الفريق ‪.‬ويقود صالح ابو ليل الفريق يوم غد مباراته البيتية أمام فريق هبوعيل عسفيا‪ ،‬في العاشرة‬ ‫والنصف على ملعب اكسال‪.‬‬

‫‪21‬‬

‫عامليات ‪:‬‬ ‫* أبدى نادي ليفربول‬ ‫االجن���ل���ي���زي اه��ت��م��ام��ه‬ ‫ب�ل�اع���ب ري�����ال م��دري��د‬ ‫االسباني اسكو اذ يرى‬ ‫برندان رودجرز املدير‬ ‫ال��ف��ن��ي ل��ل��ي��ف��رب��ول أن‬ ‫إس��ك��و سيكون البديل‬ ‫املناسب لقائد الفريق‬ ‫والع��ب وسطه ستيفن‬ ‫ج�����ي�����رارد ‪.‬وس���ي���ك���ون‬ ‫استثمارا طويل األجل‬ ‫داخ���ل ص��ف��وف ل��ي��ف��رب��ول‪ ،‬ألن���ه الع���ب صغير‬ ‫السن‪ ،‬بينما يستعد جيرارد إلنهاء مسيرته مع‬ ‫الكرة‪.‬‬ ‫*ج��دد النجم اإلجنليزي وي��ن رون��ي عقده مع‬ ‫املان يونايتد وبراتب أسبوعي ضخم بلغ ‪300‬‬ ‫ألف جنيه أسبوعيا ً ويعد هذا الرقم األعلى في‬ ‫تاريخ الدوري اإلجنليزي ‪.‬‬ ‫*انضم النادي الفرنسي باريس سان جيرمان‬ ‫ال��ى الفرق املنافسة على كسب بطاقة الالعب‬ ‫املدريدي دي ماريا حيث اعلن كل من الفرنسي‬ ‫موناكو وااليطالي نادي يوفنتوس عن رغبتهم‬ ‫بخدمات الالعب بينما من غير املرجح أن يوافق‬ ‫مدربه انشيلوتي على رحيله عن ملعب النادي‬ ‫ك��ون��ه يعتمد عليه بالتركيبة األس��اس��ي��ة في‬ ‫املباريات ‪.‬‬ ‫*أك�����د ك����ارل����وس ب���وي���ول م���داف���ع ب��رش��ل��ون��ة‬ ‫املخضرم أنه سيرحل عن فريقه نهاية املوسم‪،‬‬

‫بعدما أصبح خارج حسابات تاتا مارتينو املدير‬ ‫الفني للعمالق الكتالوني ‪.‬معلال انه لن يكون‬ ‫مجرد عالة على النادي‪ ،‬وسيبحث عن عرض‬ ‫في أي دوري قوي "‬ ‫* الع��ب ن���ادي اس��ي م��ي�لان الهولندي اورب��ي‬ ‫اميانويلسون وصل الى ‪ 100‬مباراة رسمية‬ ‫بقميص فريقه‪ .‬والتي جاءت على النحو التالي‪:‬‬ ‫‪ 70‬مباراة رسمية في ال��دوري االيطالي (‪3‬‬ ‫أهداف(‪. 20‬مباراة في دوري ابطال اوروب��ا‪.‬‬ ‫(ه��دف واح���د)‪ 9( .‬مباريات في ك��أس ايطاليا‬ ‫هدف واحد ‪.‬‬ ‫*ق��� ّدرت الصحف اإلسبانية إجمالي األم��وال‬ ‫ال���ت���ي دف��ع��ه��ا ب��رش��ل��ون��ة ل��ل��ت��ع��اق��د م���ع ال��ن��ج��م‬ ‫البرازيلي نيمار جونيور بـ‪ 111.7‬مليون يورو‪،‬‬ ‫مما يجعله الصفقة األغلى في تاريخ كرة القدم‪،‬‬ ‫وذل��ك بعد حساب ‪ 13.5‬مليون ي��ورو دفعها‬ ‫النادي الكتالوني كضرائب‪.‬‬

‫املركز الثقافي اإلسالمي ‪ -‬كفر كنا‬

‫إعالن عن بدء التسجيل لــ‬

‫دورات الرياضيات‬ ‫دورة حتضير المتحان بجروت شتاء ‪2014‬‬

‫دورة تقوية رياضيات إعدادي ‪ -‬ثانوي‬

‫ من مستوى ‪ 801‬حتى ‪807‬‬‫ مدة الدورة حتدد حسب النموذج املسجل له ‪ -‬مدة الدورة ‪ 50‬ساعة‬‫(من ‪ 50 – 30‬ساعة)‬ ‫ مدة كل لقاء ساعتان‬‫ تكلفة دورة ‪ 30‬ساعة ‪ 500‬شاقل‬‫ تكاليف الدورة ‪ 700‬شاقل‬‫‪ -‬تكلفة دورة ‪ 50‬ساعة ‪ 700‬شاقل‬

‫* افتتاح الدورة في حني اكتمال العدد ‪.‬‬ ‫* تقام الدورات في املركز الثقافي االسالمي في كفركنا حتت اشراف معلمني اكفاء‪.‬‬ ‫* على الراغبني بااللتحاق في الدورات التوجه ملكتبة الشافعي في كفركنا والتسجيل‬ ‫مع رسوم تكاليف الدورة‪.‬‬ ‫* سارعوا في التسجيل فاألماكن محدودة‬

‫لالستفسار يرجى االتصال على الرقم التالي‪0507955310 / 046516008 :‬‬


‫‪22‬‬

‫اجلمعة ‪ 28/2/2014‬م املوافق ‪ 28‬ربيع اآلخر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪Email: almrkz.news@gmail.com‬‬

‫هــذه املسابقة حتت رعايـة‬

‫كتب مدرسية * كتب دينية * موسوعات وقرطاسية‬ ‫* ألعاب مميزة‪ ،‬تعليمية وترفيهية‬

‫كفر كنا ‪ -‬بجانب مسجد عمر بن اخلطاب ‪ ،‬هاتف‪04-6516008 :‬‬

‫شامة على خد بالدي‬

‫‪107‬‬

‫جواب أحجية األسبوع املاضي ‪ :‬كلية خضوري – طولكرم‬

‫الفائزة‪ :‬لني مراد ابو ليل‪ -‬عني ماهل‬

‫وتسمى اليوم جامعة فلسطني التقنية ‪ -‬خضوري تقع اجلامعة‬ ‫ف��ي اجلهة الغربية م��ن مدينة طولكرم على مساحة واس��ع��ة من‬ ‫األرض تزيد عن ‪ 360‬دومنا ويعتبر موقع احلرم اجلامعي األجمل‬ ‫واألوسع بإطالله على السهل الساحلي الفلسطيني وتخدم مجتمع‬ ‫طولكرم وأبناء احملافظات األخرى‪.‬‬ ‫ب���دأت جامعة فلسطني التقنية ‪ -‬خ��ض��وري مسيرتها التعليمية‬ ‫ك��م��درس�� ًة زراع��ي��ة ف��ي ال��ع��ام ‪ 1930‬وق��د بنيت على ي��د االن��ت��داب‬ ‫البريطاني حيث ت��ب��رع ي��ه��ودي م��ن أص��ل اس��ت��رال��ي ي��دع��ى أليس‬ ‫ك���دوري مبلغ ‪ 140‬أل��ف جنيه استرليني للحكومة اإلجنليزية‬ ‫بغرض بناء مشاريع في ال��ع��راق أو فلسطني اللتان وقعتا حتت‬ ‫االستعمار اإلجنليزي يومها ‪.‬‬ ‫طالب اليهود ان يخصص كل املبلغ لهم بحكم أن املتبرع يهودي إال‬ ‫أن املندوب السامي رفض ذلك وقام بإنشاء مدرستني زراعيتني‬ ‫واح��دة في طولكرم للعرب وأخ��رى لليهود في بلدة ك��دوري قرب‬ ‫جبل الطور وقد كان في كل مدرسة مزرعة للمواشي والدواجن‬ ‫اضافة إلى تعليم طرق وأساليب زراعية حديثة ‪.‬‬ ‫بدأ التدريس فيها في شهر كانون الثاني من العام ‪ 1931‬بصفني‪،‬‬ ‫وتلقى الطالب دروسا في العلوم الزراعية النظرية والعملية ملدة‬ ‫ث�لاث س��ن��وات‪ ،‬وبعدها اختير نصف ط�لاب ه��ذا الصف ليقضوا‬ ‫سنة رابعة في صف تدريب املعلمني ‪ ،‬ومع الزمن تطورت املدرسة‬ ‫وازداد ع��دد ال��ط�لاب فيها ‪،‬وبقيت امل��درس��ة حت��ت إش���راف دائ��رة‬ ‫الزراعة اإلجنليزية حتى عام النكبة ثم نقلت الى وزارة املعارف‬

‫كلية خضوري ‪ -‬طولكرم‬

‫األردن��ي��ة وأع��ي��دت للسلطة الفلسطينية‬ ‫بعد اتفاقيات أوسلو ‪.‬جدير بالذكر أن‬ ‫الشهيد عبد الله عزام قد درس فيها زمن‬ ‫احلكم األردني‪.‬‬ ‫ما هو املعلم الذي نراه في الصورة وفي أية بلدة ؟‬ ‫وق���د مت إج����راء ال��ك��ث��ي��ر م��ن ال��ت��ج��دي��دات‬ ‫على ف��روع اجلامعة وفتحت العديد من‬ ‫اإلسرائيلية ومنها رئيس الوزراء‪.‬‬ ‫الفروع منها‪ :‬التربية الرياضية‪،‬الهندسة‬ ‫الكهربائية والتكنولوجية اضافة إل��ى العلوم الصناعية واملالية‬ ‫على الراغبني باملشاركة إرسال إجاباتهم‪ ،‬عبر البريد االلكتروني‬ ‫واملصرفية ‪،‬هندسة االتصاالت واحلاسوب وغيرها‪.‬‬ ‫فقط ‪almrkz.adv@gmail.com :‬‬ ‫أما مدرسة ك��دوري اليهودية فتعد اليوم من أع��رق امل��دارس في‬ ‫البالد ويتعلم بها ما يزيد عن ‪ 1600‬طالب من القرى املجاورة لها ترصد للفائز األسبوعي جائزة قيمة‪ .‬على الفائزين االتصال‬ ‫على الرقم ‪ 050-5872171‬لترتيب تسليمهم اجلائزة‬ ‫وما زال فيه فرع للزراعة وكلية تكنولوجية ‪.‬‬ ‫من أب��رز خريجي املدرسة رئيس ال���وزراء السابق إسحاق رابني تعرض الزاوية حتت رعاية موقع الصور الفلسطينية بعدسة املربي‬ ‫محمد كرمي‪Arab-album.com :‬‬ ‫وي��ج��ائ��ي��ل أل���ون ال���ذي تقلد الكثير م��ن امل��ن��اص��ب ف��ي احل��ك��وم��ات‬


‫بقدونس‬

‫‪ 10‬ضمم بــ ‪10‬‬ ‫برتقال‬

‫‪ 7‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫حامض‬

‫‪ 5‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫خيار أأ‬

‫‪ 3‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫خس‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫‪ 4‬خسات بــ ‪10‬‬ ‫برتقال أأ‬

‫‪ 3‬كيلو بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫شوال بطاطا أحمر‬

‫بــ ‪50‬‬

‫ش‬

‫جريفوت‬

‫‪ 10‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫بصل‬

‫‪ 7‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫مندلينا أ‬

‫‪ 5‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫زهرة‬

‫‪ 3‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫سبانخ‬

‫‪ 3‬كيلو بــ ‪10‬‬ ‫شومر‬

‫‪ 3‬كيلو بــ ‪10‬‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫شوال جزر أأ‬

‫بــ ‪15‬‬

‫ش‬

‫ل حملـــة‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫م‬ ‫ني‬ ‫ف‬ ‫ق‬ ‫ط‬ ‫!!‬ ‫(‬ ‫ا‬ ‫جل‬ ‫م‬ ‫ع‬ ‫ة‬ ‫و‬ ‫السبت)‬

‫ف������ي م����ج����م����ع امل���ج���د‬ ‫وسوبر ماركت مقاري‬

‫‪ 1‬خروف بــ ‪65‬‬ ‫بــ ‪ 45‬ش‬ ‫ ‬ ‫‪ 1‬كيلو عجل‬ ‫‪ 4‬كيلو حلمة مطحونة بــ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 3‬كيلو عجل للطبيخ بــ ‪ 100‬ش‬ ‫بــ ‪ 100‬ش‬ ‫ ‬ ‫‪ 3‬كيلو كباب جاهز‬ ‫بـ ‪ 100‬ش‬ ‫‪ 4‬كيلو نقانق ‬ ‫‪ 3‬كيلو فخاذ دجاج مسحب (برجيت)بــ ‪ 100‬ش‬ ‫بــ ‪ 100‬ش‬ ‫ ‬ ‫‪ 6‬كيلو فخاذ دجاج‬ ‫بــ ‪ 95‬ش‬ ‫ ‬ ‫‪ 1‬كيلو فيليه عجل‬ ‫بــ ‪ 60‬ش‬ ‫ ‬ ‫‪ 1‬كيلو ستيك عجل‬ ‫ش‬


‫سفيان بشتاوي ‪ :‬طالب ف��ي الصف ال�س��ادس من‬ ‫قرية كفركنا‪ .‬يقول والدا سفيان‪:‬‬ ‫" لقد قمنا بضم سفيان ملعهد إجن��از بهدف حتسني‬ ‫مستواه في بعض املواضيع التعليمية‪ ،‬واحلمد لله لقد‬ ‫كان اختيارنا للمعهد موفقاً‪ ،‬فقد درس ابننا خالل فترة‬ ‫قصيرة عدة مواضيع‪ -‬احلساب (مع التشديد على الهندسة) والعربي‪.‬‬ ‫بعد انتهاء الدورة حصل سفيان على عالمة ‪ 100‬في الهندسة وعالمة‬ ‫‪ 96‬في احلساب وعالمة ‪ 90‬في العربي‪ .‬نحن نالحظ حتسن كبير‬ ‫في مستواه التعليمي ونُشيد بطاقم املعلمني املوجود في املعهد‪ ،‬ونحن‬ ‫كأهل يريدون مصلحة ابنهم سنكمل املشوار مع املعهد فطريقة عملهم‬ ‫ومتابعتهم للطالب ممتازة‪ ،‬ووجود الطالب بغرفة لوحده مع املعلم يجعله‬ ‫يركز بنسبة ‪.100%‬‬ ‫وأخ�ي��را ً نحن نفتخر بوجود معهد كهذا في بلدنا وننصح جميع‬ ‫األهالي بتوجيه أبنائهم إلجناز "‪.‬‬

‫‪046518112‬‬

‫وساحة‪ .‬قريب من الشارع الرئيسي‪.‬‬

‫بيت للبيع في كفركنا‪ .‬مكون من طابقني‬

‫بيت للبيع‬

‫احلاج احمد طه خطيب "ابو طه"‬

‫دمتم نصرة للحق‪...‬‬

‫اتقدم بجزيل الشكر والعرفان باجلميل الى كل من‬ ‫كافح معنا‪ ,‬وقام بالواجب القومي والوطني‪ .‬بد ًء‬ ‫باملجلس احمللي ورئيسه السيد مجاهد ع��واودة‪,‬‬ ‫واللجنة الشبابية‪ ,‬على مثابرتها بالعمل الثوري‪,‬‬ ‫واحل��رك��ة اإلس�لام�ي��ة‪ ,‬وجلنة املتابعة احملترمني‪.‬‬ ‫وجميع االحزاب العربية دون استثناء‪ ,‬وكل من له‬ ‫صلة بدائرة حكومية‪ ,‬وكل فرد قريب او بعيد‪ ,‬من‬ ‫اهلنا في الداخل‪ ,‬من الساحل‪ ,‬ومن اقصى اجلليل‬ ‫حتى جنوب النقب‪.‬‬

‫باإلنابة عني وعن ولدي طارق خطيب‪,‬‬ ‫صاحب البيت املهدد بالهدم في كفركنا‪.‬‬

‫من ال يشكر الناس‬ ‫ال يشكر الله‬

‫كفركنا‪ :‬فارس كرمي‪ -‬بلفون‪ 0505989351:‬هاتف ‪046332455 :‬‬ ‫‪FARISTOURS10@GMAIL.COM FACEBOOK: FARIS TOURS‬‬

‫مفاجأة سنة ‪: 2014‬‬ ‫لكل زوج‪/‬عرسان يحجز لدينا فوق ‪5‬ليالي رزمة سياحية يحصل على‬ ‫هدية قيمة للزوج اوهدية وجبة زوجية في احد املطاعم الفاخرة (احلملة‬ ‫من اليوم لغاية ‪31/12/2014‬‬ ‫بدأ التسجيل على رحالت عيد الفصح وعطلة الربيع‬

‫الف ــارس للسياح ــة والسفـ ــر‬

‫جميع جرازي وبلوزات الشباب ب ـ ‪ 100‬ش‬

‫جميع جرازي وبلوزات الصبايا ب ـ ‪ 50‬ش‬

‫مجهز ليكون فندق (بنسيون)‬ ‫مدخلني‬ ‫مبنطقة ممتازة‬ ‫بسعر مغري‬ ‫‪0502153945‬‬

‫مارسيدس دبل كبينا‬ ‫‪2012‬‬

‫جاكيت جلد ب ـ ‪ 200‬ش‬

‫تريننغ ‪ adidas‬للصبايا ب ـ ‪ 100‬ش‬

‫بناطيل جينز رجالي ماركات عاملية ب ـ ‪ 200‬ش‬

‫قياس ‪516‬‬ ‫يد اولى صندوق قصير ‪،‬‬ ‫بدون حوادث‬ ‫‪ 40000‬كم‬ ‫تلفون ‪0505401754‬‬

‫بيت بحي السوق‬ ‫مبساحة ‪ 250‬متر‬

‫للبيع‬

‫يرجى االتصال على هاتف‪052-8223263 :‬‬

‫في‪ :‬الرينة ‪ -‬املشهد ‪ -‬كفر كنا‬

‫على الشارع الرئيسي فقط‬

‫محل مبساحة ‪ 500 - 250‬متر مربع‬

‫للبيع‬

‫جت�����م�����ي�����د ام������������ر ه������دم‬ ‫م������������������ن������������������زل ط���������������������ارق‬ ‫خ����ط����ي����ب وامل����ط����ال����ب����ة‬ ‫ب�����إدخ�����ال ال���ب���ي���ت ال���ى‬ ‫م�������س�������ط�������ح ك�����ف�����رك�����ن�����ا‬

‫مطلـ ـ ــوب‬

صحيفة المركز الأسبوعية , العدد 295, الجمعة 28.02.2014  

موقع مركز الحدث يتيح لجميع متصفحي الموقع مشاهدة النسخة الالكترونية من صحيفة المركز الأسبوعية الصادرة في كفركنا , وتوزع في المنطقة مجانا.

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you