Issuu on Google+

‫العدد الثاني‬ ‫صدرت الخميس ‪2012\5\3‬‬

‫كلمة العدد‬ ‫ى‬

‫فكزية‬

‫منبرىالرّواد‬ ‫إسالمية‬

‫أدبية‬

‫طبية‬

‫اضحك‬

‫طموحنا‪ ...‬وصول األمة للقمة‬

‫مدينة ثورية‬

‫يوميات‬

‫أتىىأمرىاللّهىفالىتدتعجلوه ى‬ ‫في هثحر مً ألاحُان حتى الطػل عليهم اللالة والؼالم‬ ‫ٌؼدبٌئىن الىلط‪ ،‬فُلىلىن‪ :‬متى هلط هللا ؟ فعلى‬ ‫إلاوؼان ؤال ًخعجل‪ ،‬وؤن ًسضن ؤن العاكل ًيبغي ؤن‬ ‫ٌعطف ػجن هللا حعا ى في اليىن‪ ،‬وَع ل وفم هصا الؼجن‪،‬‬ ‫حتى ًلل إ ى الىدُجت التي ًطٍس‪ ،‬فيل ش يء له ػبب‪،‬‬ ‫ف ا لم جفعل ألاػبا‪ ،،‬ال جٌ في حلىٌ الىدُجت‪،‬‬ ‫ً‬ ‫وإن هىا وعلم ًلُىا ؤن هللا حعا ى كازض على ول ش يء‪،‬‬ ‫وإشا فعلذ ما حؼخٌُ هفان هللا ما ال حؼخٌُ ‪ ،‬ولهصا‬ ‫َ َ ُّ َ ُ ْ َ ْ َ‬ ‫ُ‬ ‫اػ َخٌ ْع ُخ ْم ِم ًْ ك َّى ٍة } ألاهفاٌ‬ ‫كاٌ حعا ى‪ { :‬وؤ ِعسوا لهم ما‬ ‫ؤما ما ال حؼخٌُعىن فاهلل حعا ى ً سهم بجىس مً عىسا‬ ‫‪.‬ولهصا حاء في الصحُح؛مً حسًث دبا‪ ،‬ضض ي هللا عىه‬ ‫كاٌ‪ { :‬ؿيىها إ ى ضػىٌ هللا كلى هللا علُه وػلم‪،‬‬ ‫وهى مخىػس بطزة له في ظل الىعبت } الصحابت ضض ي هللا عنهم هاكىا مً إلاًصاء والاهٌهاز‪ ،‬ومً الخىصًب‬ ‫ً‬ ‫والخعصًب‪ ،‬وكطَف مهُ ىت‪ ،‬ولِؼذ كطَـا فلٍ؛ بل السهُا ولها مً وضاء كطَف‪،‬ه ثل هصا الىظام املجطم ‪،‬‬ ‫ً‬ ‫هاكذ عليهم الؼبل‪ ،‬فجاءوا إ ى الطػىٌ كلى هللا علُه وػلم وهى موٌج مخىػسا بطزة‪ ،‬كالىا‪ً :‬ا ضػىٌ‬ ‫هللا! ؤال جسعى لىا ؟ ؤال حؼدىلط لىا ؟ فلعس الىبي كلى هللا علُه وػلم واح ّط وحهه‪.‬لم ًىً اح طاض وحهه علُه‬ ‫اللالة والؼالم وال غوبه؛ ألنهم كالىا له‪ُ :‬‬ ‫ازع لىا‪ ،‬إه ا ألهه ؤحؽ علُه اللالة والؼالم مً كىلهم‪ :‬ؤال جسعى‬ ‫لىا؟ ؤال حؼدىلط لىا؟ بإن اللىم كس اػدبٌئىا ألامط‪ ،‬واػدثللىا‪ ،‬فلاٌ‪ { :‬إن مً وان كبلىم وان ًؤحى بالطحل‬ ‫منهم فُيـط بامليـاض مً زون عظ ه ولح ه وعلبه‪ ،‬وٍحفط للىاحس منهم في ألاضن فُجعل فيها وَـم إ ى‬ ‫هلفحن ما ًلسا شلً عً زًىه وهللا لُخ ً هللا هصا ألامط }‬ ‫فاملؼخلبل لإلػالم‪ ،‬إلاػالم مىلىض‪ ،‬ؤها وؤهذ ‪ ،‬والثاوي والثالث‪ ،‬وألامم والسوٌ‪ ،‬وألاػ اء والطاًاث‪ ،‬والالفخاث‬ ‫جصهب وججيء‪ ،‬هم مض ى مىص وحس إلاػالم؟ مىص بعث الىبي كلى هللا علُه وػلم؟ هم مض ى مً ؤمت ومً اػم‬ ‫باق؟!! والصي ًطٍس ؤن ًحاض‪ ،‬إلاػالم هصا مؼىحن! فهى هئوؼان ًطٍس ؤن ًحجب ؤؿعت‬ ‫ومً ؿعاض وإلاػالم ٍ‬ ‫الـ ؽ بُسا الوعُفت !وهصا السًً هى ضوح هصا ألامت وهى حُاتها وػط بلائها‪ ،‬ووحىزها‪ ،‬هصا ألامت ؤمت‬ ‫إلاػالم ! ؤمت مىعىزة بالبلاء‪ ،‬ولِؽ بالبلاء فلٍ؛ بل مىعىزة بالىلط والخ ىحن‪ ،‬وال ًعاٌ هللا حعا ى ٌغطغ لهصا‬ ‫ً‬ ‫السًً غطػا ٌؼخع له في ًاعخه‪ ،‬والععة لهصا السًً‪ ،‬ال ًترن هللا عع وحل بِذ مسض وال وبط إال ؤزدله هللا حعا ى‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫إلاػالم‪ ،‬بعع ععٍع ؤو بصٌ شلُل‪ ،‬ععا ٌعع هللا به إلاػالم وشال ًصٌ به الىفط‪( .‬يتبع)‬ ‫‪ . . . . . . . . . .‬بقلم ‪ :‬ىالفاروق‬ ‫‪.‬‬

‫خرب عاجل ‪ :‬عودة المظاهرات المسائية وبشكل أكبر إلى ساحة الحرية في دوما‬


‫وتبعىى‪.‬ى‪.‬ى‪.‬ىكلمةىالعدد ى‬

‫ً‬ ‫ً‬ ‫باق‪ ،‬واللطون التي موذ؛ مض ى مً هى ؤؿس منهم كىة‪ ،‬وؤهثر منهم بٌـا‬ ‫إشا‪ :‬ؤمت إلاػالم باكُت‪،‬‬ ‫وإلاػالم ٍ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫وؤؿس منهم بإػا وؤهثر ًغُاها‪ ،‬وم شلً موىا وبلي إلاػالم‪.‬هم زفً الىاغ مً ًاغُت؟! هم زفىىا مً‬ ‫محاض‪ ،‬هلل وضػىله؟! هم زفىىا مً عسو لإلػالم؟! فـ هىالوى مض ى ! و حىىحز دان مض ى ! ؤولئً ولهم‬ ‫موىا‪ ،‬و هصا الىظام ػىف ًفنى وٍصهب إ ى معبلت الخاضٍر ‪ ،‬وكطون بحن شلً هثحرة موذ وبلي إلاػالم‬ ‫ً‬ ‫ؿامذا‪ ،‬لىً الابخالء واضز‪ ،‬كس ًؤشي املؤمىىن‪ ،‬وكس ًوعفىن في وكذ مً ألاوكاث‪ ،‬وهصا ػىت هللا عع وحل‬ ‫بللم الفاروق‬ ‫ه ا حلل وه ا عطف‪ ،‬لىً في النهاًت الىلط م اللرر ‪............‬‬

‫حقوقةىالنصر‬ ‫ً‬ ‫{ فلم جلخلىهم ولىً هللا كخلهم ‪ ،‬وما ضمُذ إش ضمُذ ولىً هللا ضمى ‪ ،‬ولُبلي املؤمىحن مىه بالء حؼىا ‪ ،‬إن هللا ػ ُ‬ ‫علُم}<ألاهفاٌ‪>71‬وفي هصا جطجِب مً هللا ػبحاهه و حعا ى لل ؤمىحن‪،‬ه ا ؤن الىلط مً عىس هللا ععوحل ملً ؤدص باألػبا‪،‬‬ ‫هصلً فئن كخل اليافطًٍ بئضازجه ػبحاهه ووكىع هصا اللخل بُس املؤمىحن ‪،‬وشلً لُلط في كلىبهم هصا الحلُلت ‪ .‬حلُلت ؤن‬ ‫املعطهت معطهخه هى ػبحاهه ‪ .‬وؤن الحط‪ ،‬حطبه هى ػبحاهه ‪ .‬وؤن اللوُت كوِخه هى ػبحاهه ‪ .‬وؤهه ححن ًجعل لهم فيها‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫زوضا فئه ا شلً لُبليهم مىه بالء حؼىا ‪ .‬ولُىخب لهم بهصا البالء ؤحطا ‪ .‬ؤما حلُلت الحط‪ ،‬فهى الصي ًخىالها ‪ .‬وؤما حلُلت‬ ‫الىلط فهى الصي ًىخبها ‪ . .‬وهى ػبحاهه ًجطيها بهم وبسونهم ‪ .‬وهم ححن ًذىهىنها ؤزاة للسضجه لِؼذ هي ألازاة الىحُسة‬ ‫في ًسا!‬ ‫وهي حلُلت حؼى ب الٌ إهِىت في كلب املؤمً ‪ ،‬في حالتي كىجه وهعفه على الؼىاء ‪ .‬ما زام ًذلم كلبه هلل ‪ ،‬وٍخىول في‬ ‫حهازا على هللا ‪ .‬فلىجه لِؼذ هي التي جىلطا في معطهت الحم والباًل وإلاً ان والىفط ‪ ،‬إه ا هى هللا الصي ًىفل له‬ ‫الىلط ‪ .‬وهعفه ال يهعمه ألن كىة هللا مً وضائه وهي التي جخى ى املعطهت وجىفل له الىلط ‪ .‬ولىً هللا ً لي وَؼخسضج وٍلسض‬ ‫ألامىض في مىاكُتها وفم مـُئخه وحى خه ‪ ،‬ووفم عسله وضح خه ‪.‬‬ ‫ه ا ؤنها حلُلت جفعع كلب العسو ‪ ،‬ػىاء وان املؤمً ؤمامه في حالت هعف ؤم في حالت كىة ‪ .‬فلِؽ املؤمً هى الصي ًىاظله‬ ‫‪ ،‬إه ا هى هللا الصي ًخى ى املعطهت بلىجه وحرروجه ‪.‬‬ ‫اقتباسات الفقير‬

‫ىىىىىىىىىىوووووومواتىمعتقل‬ ‫لح جيىن هي العاوٍت على ؿيل حللاث و باللغت العامُت الحلىة وميـان ما ًىٌ علُىم هخحر بسي فىث باملىهىع زغطي‬ ‫وبسون ملسماث ال حسا ًذاف مً املعخلل ألهى عع وهلط إن ًل مىى وؿهازة إن ماث‪ .‬في ًىم مً ألاًام الج ُلت حُث‬ ‫(الؼ اء كافُت والهىاء علُل وبؼاي العـب ألادوط‪ )..‬هىذ هاًم هىمت مالئىُت وفجإة ًا ؿبا‪ ،‬ما بع ٌّ علُىً ما‬ ‫بالكُلىً غحر ش ي ؤلف إًس عم زج البا‪ ،‬زج ؤها كاض كلبي بحن ضهبي وكلذ ًا ضبي ػترن‪ ،‬ؤدسووي بالبُجامت وحٌىوي‬ ‫بالباق وهعلىا فُني هط‪ ،‬وكالى ي (ًا ابً اٌ‪ ،.......‬عم جخظاهط ‪ً ....‬ا‪ )....‬وهىن بلطاحت ؤها ؤغمي عليي وكاض بطاس ي ش ي ؤضب‬ ‫كٌب وكبل ما ٌغمى عليي هٌلذ بالـهازة وكلذ عالجىت ضاًححن ؿهساء باملالًحن بىطة ميـىف هالحىض العحن ومىجاوض‬ ‫الىبُحن‪ ،‬بؽ لألػف ما هازا ًللي كاض وكذ ًللي وكلذ على فطع ألامً ‪،‬ؤوٌ مابلـذ ؤكخى مً إلاغ اء حؼِذ على واحس‬ ‫عم ًطفؼني بطحلى وٍللي (كىم حاحت جسلل كىم) كلذ لحا ي ًا وٍلي ؿى الحىض العحن مً ح اعتن ه ان بُلاكى؟؟!‬ ‫م الؼالمت للحللت اللازمت إشا لم ؤعخلل‬ ‫كسًلىم كاحب الؼىابم‪ :‬فتفوت‬

‫‪2‬‬

‫وسعد بآرائكم عبر البريد اإللكترووي ‪www.mnbralrooad@yahoo.com :‬‬ ‫أو يمكه التواصل عبر ‪ facebook‬على العىوان التالي ‪WWW.facebook.com/mnbr Alrooad:‬‬


‫معرةىالنعمانىالصامدة‬ ‫معطة الىع ان مسًىت ًبلغ مؼاحتها ‪ 3232‬هم ‪3‬‬ ‫وجبعس عً إزلب ‪ 02‬هم و عً زمـم ‪ 313‬هم‬ ‫وحعخرر مىٌلت معطة الىع ان مً ؤغنى املىاًم‬ ‫الؼىضٍت باآلزاض اللسً ت‬ ‫مً ؤهم آزاضها حامعها الىبحر‪ ،‬واملسضػت الـافعُت‪،‬‬ ‫وكلعتها‪ ،‬ودان مطاز باؿا وغحرها‪.......‬‬ ‫وكس حعسزث الطواًاث في ػبب حؼ ُتها لىً ؤهثر‬ ‫الطواًاث حـحر إ ى الىع ان (وهى الىع ان بً بـحر‬ ‫ً‬ ‫ألاهلاضي ‘الصحابي الجلُل‘ الصي وان والُا على‬ ‫َ‬ ‫ح م و ِكي ْؼطًٍ في عهس والًت معاوٍت وابىه ًعٍس)‬ ‫ًىحس فيها كرر الـاعط العظُم ابى العالء ‘وفيها ملام‬ ‫الخابعحن‬ ‫ػُس‬ ‫اللطوي‬ ‫اوَؽ‬ ‫وهصا املسًىت ػاضعذ في املـاضهت في الثىضة الؼىضٍت‬ ‫املباضهت و اهخفوذ في وحه هصا الىظام الظالم‬ ‫‪،‬فذطحذ فيها املظاهطاث الؼل ُت الحاؿسة في ح ُ‬ ‫كطاها وهىاحيها واهخفى ح ُ ؤبىائها بلسوضهم‬ ‫العاضٍت فلسمذ وماظالذ جلسم هصا املسًىت املئاث‬ ‫مً املعخللحن واملفلىزًً والىثحر مً الـهساء‬ ‫والجطحى الصًً ماظالىا ًطوون ألاضن بسمائهم الٌاهطة‬ ‫ه ا وـٌذ فيها حطهت الاوـلاكاث عً الجِف‬ ‫الاػسي ‪،‬وحـيلذ فيها العسًس مً هخائب الجِف‬ ‫الؼىضي الحط م ا حعلها علُت على ؤعسائها ‪...‬‬

‫منىخانىحيّىرلىىالصالة‪...‬وخونىحيّىرلىىالكفاح ى‬ ‫عندما كامذ زولت إلاػالم واؿخس ػاعسها وكىي بإػها‪ ،‬ػاضث‬ ‫حُىؾ املؼل حن ّ‬ ‫لخسن ؤعظم حُىؾ العالم وجسحطها عً بىطة‬ ‫ؤبيها‪ ،‬ولم ًط الخاضٍر ولم َّ‬ ‫حِف وال عً كىة‬ ‫ًحسر عً شجاعت‬ ‫ٍ‬ ‫ُ‬ ‫كرر وععٍ ٍت مثل ا شهط عً حُىؾ املؼل حن‪...‬‬ ‫بإغ وال عً ٍ‬ ‫ٍ‬ ‫وؤدوعــها حــسوز فاجـحىن‬ ‫مـلىىا ه ــصا الــسهُا ك ــطوها‬ ‫فـ ا وس ي العمـان وال وؼـِىا‬ ‫هُاء‬ ‫وػٌطها صحائف مً‬ ‫ٍ‬ ‫ولىً هُف ُ‬ ‫كىعذ هصا الجُىؾ وهُف اهخلطث وبلغذ ك م‬ ‫املجس ‪...‬؟‬ ‫للس ُ‬ ‫كىعذ هصا الجُىؾ في فلً الىبىة ومنهاج اللطآن‬ ‫ّ‬ ‫والؼىت‪ ،‬وجطبذ في املؼاحس وحللاث الصهط وزضوغ العلم‬ ‫وحوىض الج اعاث‪ ،‬فياهذ جطبُت إً اهُت عل ُت حهازًت فأجذ‬ ‫ُ‬ ‫هصا التربُت ؤولها بئشن ضبها وؤدطحذ ؤبٌاٌ املُسان وفطػان‬ ‫إلاً ان‪ ،‬كلىبهم واعُت وعلىلهم ظاهُت وه تهم عالُت وػُىفهم‬ ‫ماهُت ‪...‬‬ ‫ّ‬ ‫نعم اهخلطث جلً الجُىؾ ملا لبذ هساء املىازي‪ :‬حي على‬ ‫اللالة‪ ،‬زم لبخه في كىله‪ّ :‬‬ ‫حي على الجهاز‪ ،‬وهحً الُىم لً‬ ‫هيخلط على هصا الىظام الفاحط حتى هلخفي آزاضهم ووؼحر في‬ ‫ضهبهم‪ ،‬وهلل زض اللائل ‪:‬‬ ‫و مـثله كـى الؼ ـ ــالح‬ ‫الب ّـس مً كـى الطحاٌ‬ ‫كس زاضا ؤولىا الل ـ ـالح‬ ‫وكىاعت ألابٌاٌ ِعلـم‬ ‫في مؼــاحسها الفؼ ـ ـاح‬ ‫ال ًُل ـى ألاب ـٌ ــاٌ إال‬ ‫ظل ألاحازًث الصح ـ ـاح‬ ‫ف ـي ضوه ـت الل ـطآن في‬ ‫ًذىن حي على الىفا ـح‬ ‫مً دان على اللـالة‬

‫بللم ‪ :‬راجيىالصالح‬

‫قصةىذكود ى‬ ‫هذه الللت لـهُس مً ؿهساء زوما ألاوائل الصي ضفى عِف الصٌ والعبىزًت‪ ،‬فيان مً ؤوائل املـاضهحن في املظاهطاث لُىاٌ‬ ‫باػدـهازا وػـام البسضٍحن‪.‬‬ ‫كطض شان الـبٌل الخطوج في املظاهطة املخفم عليها مً ؤمام الجام الىـبحر في ح عت الــهساء ‪ .....3277/0/7‬و كـبل دطوحه مً‬ ‫ُ‬ ‫البِذ زعذ له ّؤمـه الوطٍطة بالطها‪ .‬بعس اللالة و ؤزىاء الخظاهط‪ّ ،‬‬ ‫جم اعخلاله مً كبل ألامً ألاػـسي لِـؼاق إ ى "فطع‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫الخٌُب"‪ ...‬و هىان ّ‬ ‫جم حعصًبه حعصًبا ؿسًسا‪....‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫و ملا ضفى كىٌ‪ " :‬ال إله إال بـاض" ؤعسم بطكاكخحن في الطؤغ لحرجلـي حُنها ؿهُسا في ؤعلى علُحن بئشن هللا‪....‬‬ ‫هطمها هللا ّ‬ ‫و عىسما جيء بجث اهه الٌاهط ؤمام ّؤمه الوطٍطة اللابطة والتي ؿــاء هللا ؤن ًيىن ضهاها باػدـهازا‪ّ ،‬‬ ‫بطز بلطها‬ ‫حُيئص ّ‬ ‫لخىزع ابىــها بيل حىاػها ‪ ...‬حُث ض��جه ضؤي العحن‪.‬‬ ‫ٍ‬ ‫و في إحسي حلـؼاث العائلت كلذ ألام الوطٍطة ما حسر معها على العائلت‪ ،‬بل ووكفذ لهم حؼس ابنها و مىاه آزاض‬ ‫ّ‬ ‫الخعصًب هإهه ؤمامها‪ .‬إهه الـهُس البٌل ‪ :‬حُسض عع السًً ‪ ....‬فُا ػبحان هللا !!!‬

‫‪3‬‬

‫وسعد بآرائكم عبر البريد اإللكترووي ‪www.mnbralrooad@yahoo.com :‬‬ ‫أو يمكه التواصل عبر ‪ facebook‬على العىوان التالي ‪WWW.facebook.com/mnbr Alrooad:‬‬


‫محتوواتىحقوبةىاإلدعافىاألوليىالواجبىتوافرهاىفيىكلىبوت ى‬ ‫ألادوية إلاسعافية‬ ‫ً‬ ‫ ًفول زائ ا اػدـاضة ًبِب كبل اػخذسامها‪:‬‬‫ ؿاؾ معلم (عسز ‪.)0‬‬‫ ػِخامىٌ ‪( 500‬مؼىً ؤلم ودافى حطاضة)‪.‬‬‫ ؿاؾ مٌىي (عسز ‪.)72‬‬‫ بطوفحن ‪( 600‬مؼىً ؤلم)‪.‬‬‫ ؿاؾ لف كُاغ ‪ 1.7‬ػم (عسز ‪.)72‬‬‫ٌ‬ ‫ جحامُل باضاػِخامى ‪ Paracetamol‬للطه وألاًفاٌ‬‫ الكم ًبي (عسز ‪.)3‬‬‫ّ‬ ‫والبالغحن (في حاٌ حعصض جىاوٌ الحب)‪.‬‬ ‫ ؤضبٌت هاغٌت كُاغ ‪ 1.7‬ػم (عسز ‪.)3‬‬‫ إبط ضوغ عُاض ‪( 1000‬عسز ‪.)0‬‬‫ ملم هظُف ‪ +‬مللٍ‪.‬‬‫ إبط زًيلىن (عسز ‪.)0‬‬‫ هِؽ كًٌ هظُف‪.‬‬‫ ماهؼِؼللحن عُاض ‪( 500‬كلبخحن)‪.‬‬‫ بذاخ هحىٌ (عسز ‪.)7‬‬‫ عبىة بىفُسون ػائل (عسز ‪ + )7‬مطهم(عسز ‪ - .)7‬ؤوغ ىخحن عُاض ‪( 1000‬عسز ‪.)7‬‬‫ إفُسضٍىىٌ (مواز احخلان ودافى حطاضة)‪.‬‬‫ الكم إكب (عسز ‪.)32‬‬‫ هفىف هاًلىن (عسز ‪.)32‬‬‫ هفىف هاًلىن (علبت ‪ 722‬كٌعت)‪.‬‬‫ ملُاغ حطاضة ظئبلي (اػإٌ عً هُفُت اػخع اله)‪.‬‬‫ ػحروغاث ‪ 2‬مل (عسز ‪ + .)7‬ػحروغاث ‪ 7‬مل (عسز ‪.)72‬‬‫مالحظات‪:‬‬ ‫ً‬ ‫ّ‬ ‫ن‬ ‫ في حاٌ وحىز حطح مدسخ اغؼله باملاء الىظُف ؤوال حتى إظالت ألاوػاخ‪ ،‬زم علم حىافه باػخذسام البىفُسو زم‬‫غلف الجطح واهلل امللا‪ ،‬إ ى الٌبِب‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ ال حؼخذسم الىحىٌ على الجطح ألهه مؤلم حسا (ًذطؾ النهاًاث العلبُت) وٍعٍس ظمً الجزف (ًؤدط الخذثر)‪.‬‬‫‪ً -‬فول وه هصا املحخىٍاث في حلُبت مىاػبت وؤن جيىن هصا الحلُبت في مخىاوٌ ح ُ ؤفطاز العائلت‪.‬‬

‫تعاروفىومصطلحات ى‬ ‫الشيوعيــة‪:‬‬ ‫ؤن ًيىن لسًً بلطجان جلازضه ا السولت‬ ‫ً‬ ‫وحعًٌُ الحلُب مجاها‪.‬‬

‫َّ‬ ‫الناسي ـ ــة‪:‬‬ ‫ؤن جيىن لسًً بلطجان جلازضه ا السولت زم‬ ‫جلخلً‪.‬‬

‫َّ‬ ‫البعثي ــة‪:‬‬

‫‪‬‬

‫ؤن ًيىن لسًً مج ىعت مً ألابلاض تهخف ‪...‬‬ ‫بالطوح بالسم هفسًً ًا بـاض‪.‬‬

‫ردالةىإلىىكلىمعتقل‬ ‫ال ـل ـلــب ً ـحــعن واملــأكــي ج ــسم ـ ـ‬ ‫ًا مً ًىاا الظلم جحذ ظالمه‬ ‫وضم ــان فــي ػ ـج ـً هثحر حىــسا‬ ‫كس ػامً الظالم ػىء عصابهم‬ ‫مً كب ـل هالخً املظ ـ ـالم باألشي‬ ‫وؤحـب ـخ ـه ـم ه ـال ف ـال لـ ـ ـ ـً ؤهـحـ ـ ًِ‬ ‫ً‬ ‫إن هىذ في دلم حـابه ًىػفا‬ ‫وغ ـ ـسا ح ـع ـ ُّع ه ـ ـا ؤعـ ـ ُّع بـ ـىك ـخ ــها‬ ‫ً‬ ‫ً ـا كـ ـابـ ـطا بعس املأػ ــي و الىىي‬ ‫هللا حؼ ـ ـبــً ال جـ ـ ـ ـع ــص إال ب ـ ـ ـ ــه‬

‫والــطوح جإلم مً فطاكً وججعع‬ ‫فغسا الظالم بفول هىضن ًل‬ ‫ف ـ ـطؤي ل ـه ـُ ـب ـخ ـً ألاواب ـط ج ـطه ـ ـ ـ ـ ـ‬ ‫ج ـعـ ـب ـ ـىا ولـ ـم ًسم ـ لعُىً مسمـ‬ ‫فىكفذ ضغ ـم ػـ ـُاً ـه ـم ال جطه‬ ‫إال لطبـ ـي ح ـُث ً ـطه ـى الخ ـاؿـ ـ‬ ‫فالُىم حـ ـب ـهه بؼـ ـجـ ـً ًـ ـجـ ـ ـ ـ‬ ‫و ؤضان جحمي ك حها و جساف ـ ـ ـ‬ ‫وال ـى ـل فـ ـي ك ـ ٍذ ً ـطان وَؼـ ـ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫فـ ـغ ـ ـسا هـ ـطي هل ـطا كطٍبا ٌؼ ـ ـٌ ـ ـ‬

‫بللم ‪ :‬أبو بكز‬

‫خرب عاجل ‪ :‬عودة المظاهرات المسائية وبشكل أكبر إلى ساحة الحرية في دوما‬


مجلة منبر الرواد - العدد الثاني