Page 45

‫‪ - 2‬ر�س��م ال�سيا�س��ات وو�ض��ع اخلط��ط املراقبون يف املجل�س‪:‬‬

‫وت�شجيع امل�ؤ�س�س��ات الكفيلة بتحقيق �أهداف‬ ‫املجل�س‪.‬‬ ‫‪ - 3‬اعتم��اد اخلطط والربامج والدرا�سات‬ ‫والبح��وث يف قط��اع االت�ص��االت وتقني��ة‬ ‫املعلومات‪.‬‬ ‫‪ - 4‬التن�سي��ق لتوحيد املواقف بني الدول‬ ‫العربية يف املنظمات الدولية‪.‬‬ ‫‪ - 5‬ال�سع��ي لتب��ادل اخل�برات يف قط��اع‬ ‫االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫‪ - 6‬انتخاب مكتب تنفيذي لإعداد �أعمال‬ ‫املجل�س ومتابعتها‪.‬‬ ‫‪ - 7‬درا�س��ة تو�صي��ات املكت��ب التنفي��ذي‬ ‫واتخاذ القرارات املنا�سبة ب�ش�أنها‪.‬‬ ‫‪ - 8‬حتدي��د موع��د وم��كان دورات انعق��اد‬ ‫املجل�س‪.‬‬ ‫‪ - 9‬ت�شكي��ل جل��ان فني��ة متخ�ص�ص��ة �أهم اجنازات املجل�س‪:‬‬ ‫مل�ساعدته يف تنفيذ �أعماله‪.‬‬ ‫ي�ش��كل قط��اع االت�ص��االت وتكنولوجي��ا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫الهيكل التنظيمي للمجل�س‪:‬‬ ‫املعلوم��ات قطاعا حيويا م��ن قطاعات البنية‬ ‫يتك��ون املجل���س م��ن املكت��ب التنفي��ذي و التحتي��ة العربي��ة‪ ،‬وت��وىل جامع��ة ال��دول‬ ‫الأمان��ة الفني��ة ‪ ،‬وتتب��ع املجل���س جلنت��ان العربي��ة من خ�لال �أمانتها العام��ة‪ ،‬وجمل�س‬ ‫فنيتان دائمتان هما اللجنة العربية الدائمة وزراء االت�صاالت واملعلوم��ات العرب اهتمام ًا‬ ‫لالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات واللجن��ة وا�ضح�� ًا بقط��اع االت�ص��االت وتكنولوجي��ا‬ ‫العربي��ة الدائم��ة للربيد‪� ،‬إ�ضاف��ة �إىل عدد املعلوم��ات يف الع��امل العربي يف ظ��ل املناف�سة‬ ‫من فرق العمل امل�ساعدة‪.‬‬ ‫القوي��ة الت��ي ت�شهدها �أ�س��واق االت�صاالت يف‬ ‫املكت��ب التنفي��ذي للمجل�س يت��وىل ‪ :‬مهام املنطق��ة والع��امل خ�لال ال�سن��وات الأخرية‪،‬‬ ‫�إع��داد م�ش��روع ج��دول �أعم��ال املجل���س‪ .‬ومن خالل جمل�س الوزراء العرب لالت�صاالت‬ ‫ومتابع��ة تنفي��ذ قرارات��ه‪ ،‬وتق��دمي تقري��ر واملعلومات �أ�صبحت هناك منظومة لالت�صاالت‬ ‫للمجل�س ع��ن ن�شاطه‪ .‬ودرا�سة ما يحيله �إليه وتقني��ة املعلومات ت�ض��م ال��وزارات املعنية �أو‬ ‫املجل���س م��ن مو�ضوع��ات على �ض��وء تو�صيات املجال���س العليا املتخ�ص�ص��ة‪ ،‬و�أجهزة تنظيم‬ ‫اللج��ان الفني��ة الدائم��ة‪ .‬ويح��ق للمكت��ب االت�صاالت‪ ،‬وامل�شغلني‪ ،‬وم��زودي اخلدمة‪ ،‬يف‬ ‫التنفيذي �أخ��ذ املبادرة يف تقدمي اقرتاحات عموم �أرجاء الوطن العربي‪.‬‬ ‫وتو�صي��ات ب�ش�أن موا�ضي��ع لها عالقة بجدول‬ ‫و�إذا كانت ثمار هذا املجل�س قد بدت جلية‬ ‫الأعمال‪ .‬وتكليف من يراه منا�سبا مل�ساعدته يف �إط��ار تعزي��ز التكام��ل العرب��ي وتن�سي��ق‬ ‫يف تنفيذ �أعماله‪.‬‬ ‫اجلهود العربية امل�شرتك��ة من اجل االندماج‬ ‫تق��وم اللجنت��ان الفنيت��ان بامل�ساعدة‪ :‬من يف جمتم��ع املعلوم��ات العامل��ي ‪ ،‬والعم��ل عل��ى‬ ‫خ�لال �إع��داد الدرا�س��ات الفني��ة والبح��وث ت�ضيي��ق الفج��وة املعلوماتي��ة ب�ين الع��رب‬ ‫التي يتطلبها عمل املجل�س واملكتب التنفيذي‪ ،‬وغريه��م م��ن جه��ة وب�ين الأقط��ار العربي��ة‬ ‫�إ�ضافة �إىل �إعداد اخلطط والربامج الالزمة م��ن جهة �أخ��رى ‪ ،‬ف�إن جمل�س ال��وزراء العرب‬ ‫يف جم��ال التدري��ب املهن��ي و�إقام��ة الندوات لالت�ص��االت واملعلوم��ات ال زال ي�سع��ى ب�ش��كل‬ ‫العلمية وغريها من الن�شاطات امل�شرتكة التي م�ستم��ر م��ن �أجل �إيج��اد امل�شاري��ع واملبادرات‬ ‫تدع��م التعاون العربي يف جم��ال االت�صاالت التي تعمل على حتقيق �أهداف وخدمة حماور‬ ‫وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫الإ�سرتاتيجي��ة العربية العام��ة لالت�صاالت‬ ‫تت��وىل الأمان��ة العام��ة جلامع��ة ال��دول واملعلومات ـ بناء جمتم��ع املعلومات حتى عام‬ ‫العربي��ة‪� :‬أعم��ال الأمان��ة الفني��ة ل��كل م��ن ‪ ،2012‬والتي اعتمدها املجل�س بعد تقدميها‬ ‫املجل���س واملكت��ب التنفي��ذي واللجنت�ين م��ن قبل فري��ق بل��ورة الإ�سرتاتيجي��ة‪ ،‬ولعل‬ ‫الدائمتني‪.‬‬ ‫�أه��م املقرتح��ات يف ه��ذا ال�ص��دد تتمث��ل مبا‬ ‫يلي‪:‬‬ ‫هناك عدد من اجلهات واملنظمات الإقليمية‬ ‫والدولية التي تتمتع ب�صفة املراقب يف جمل�س‬ ‫ال��وزراء العرب لالت�ص��االت واملعلوم��ات منها‬ ‫‪ :‬املنظم��ة العربي��ة لتكنولوجي��ا االت�صال و‬ ‫املعلوم��ات ‪ ،‬ال�شبك��ة العربية لهيئ��ات تنظيم‬ ‫االت�صاالت ‪ ،‬املكتب الإقليمي العربي لالحتاد‬ ‫ال��دويل لالت�ص��االت ‪ ،‬جلن��ة الأمم املتح��دة‬ ‫الإقت�صادي��ة و الإجتماعي��ة لغ��رب �آ�سي��ا‬ ‫(�إ�سك��وا) ‪ ،‬الأمان��ة العام��ة ملجل���س التع��اون‬ ‫ل��دول اخللي��ج العربي��ة ‪ ،‬امل�ؤ�س�س��ة العربي��ة‬ ‫لالت�ص��االت الف�ضائي��ة "عرب�س��ات" ‪� ،‬شركة‬ ‫الرثي��ا لالت�ص��االت الف�ضائي��ة ‪ ،‬الأكادميي��ة‬ ‫العربي��ة للعل��وم و التكنولوجي��ا و النق��ل‬ ‫البحري ‪ ،‬احتاد الربيد العاملي‪.‬‬

‫ـ تفعي��ل نتائ��ج القم��ة العاملي��ة ملجتم��ع‬ ‫املعلومات مبرحلتيها (جنيف ‪ 2003‬وتون�س‬ ‫‪. )2005‬‬ ‫ـ التطوي��ر املتوا�ص��ل للبن��ى الأ�سا�سي��ة‬ ‫لالت�ص��االت وتقنية املعلومات‪ ،‬م��ع الأخذ يف‬ ‫االعتبار متطلبات قطاع الإعالم‪.‬‬ ‫ـ تعزي��ز التقــ��ارب ب�ين الإع�لام وخدمات‬ ‫االت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات‪ ،‬ومواكب��ة‬ ‫التط��ور التكنولوجي يف هذا املج��ال‪ ،‬والأطر‬ ‫التنظيمية املعززة لهذا التقارب‪.‬‬ ‫ـ تنمي��ة امل��وارد يف املج��االت اجلدي��دة‬ ‫لالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات‪ ،‬وتطبيقاتها‬ ‫يف الإعالم‪.‬‬ ‫ـ و�ض��ع برنام��ج عرب��ي م�ش�ترك لتنمي��ة‬ ‫امل��وارد وامله��ارات الب�شري��ة لقطاعي الإعالم‬ ‫واالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات يف املنطق��ة‬ ‫ً‬ ‫وخا�ص��ة من حيث توط�ين املعرفة‬ ‫العربي��ة‪،‬‬ ‫والتدريب‪ ،‬ودعم مراكز البحوث‪.‬‬ ‫ـ التعاون بني قطاعي الإعالم واالت�صاالت‬ ‫وتقنية املعلومات يف جم��ال تقدمي اخلدمات‬ ‫املجتمعية غري الربحية‪.‬‬ ‫ـ تعمي��م من��اذج اخلدم��ة ال�شامل��ة مب��ا‬ ‫يلب��ى احتياج��ات الإع�لام واالت�ص��االت‬ ‫وتقني��ة املعلوم��ات ل�ضمان تو�صي��ل اخلدمات‬ ‫للمناطق التي ال تتواف��ر يف �إي�صالها اجلدوى‬ ‫االقت�صادية‪.‬‬ ‫ـ و�ض��ع الإطار الالزم لتو�سيع نطاق التعاون‬ ‫مع الهيئ��ات الدولية والإقليمية ذات ال�صلة‪،‬‬ ‫مب��ا ي�شمل��ه ذلك م��ن تنظي��م فعالي��ات حول‬ ‫تقني��ات االت�ص��االت احلديث��ة وتطبيقاته��ا‬ ‫الإعالمية‪.‬‬ ‫ـ مواكب��ة ق��رارات امل�ؤمترات الت��ي تعقدها‬ ‫الهيئ��ات الدولي��ة ذات ال�صل��ة بقطاع��ي‬ ‫الإع�لام واالت�صاالت وتقني��ة املعلومات‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذلك االنتق��ال من البث التماثلي �إيل البث‬ ‫الرقمي الأر�ضي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ـ التقيي���س التقني يف االت�ص��االت �أخذا يف‬ ‫االعتبار متطلبات الإعالم‪.‬‬ ‫وعموم��ا ف��ان الإ�سرتاتيجي��ة العربي��ة‬ ‫لالت�ص��االت واملعلوم��ات ته��دف �إىل العم��ل‬ ‫عل��ى ا�ستخ��دام تكنولوجي��ا االت�ص��االت‬ ‫واملعلومات ك�أحد الأدوات الأ�سا�سية للتنمية‬ ‫االجتماعي��ة واالقت�صادي��ة يف املنطق��ة‬ ‫العربي��ة‪ ،‬واالرتق��اء بالتنمي��ة الب�شري��ة‬ ‫ومعاجل��ة امل�ش��كالت التي تواج��ه املنطقة يف‬ ‫الوقت الراهن‪.‬‬

‫‪45‬‬

تكنولوجيا الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات - 108  

تكنولوجيا الإتصالات والمعلومات مجلة شهرية متخصصة تصدر عن وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات اليمنية يرأس تحريرها: يحيى محمد المطري. ملف العدد...