Issuu on Google+

1


‫‪2‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫عروبة امل�ستقبل ‪...‬‬ ‫و�إيديولوجية ع�صر التدوين (‪)2‬‬ ‫(‪)1‬‬ ‫عند حتول اخلالفة الإ�سالمية الرا�شدة �إىل �سلطة دنيوية ‪ ..‬بد�أت حقبة الأيديولوجيات املت�صارعة يف الفكر‬ ‫العرب��ي الإ�سالم��ي لت�شكل منعطف ًا ا�سرتاتيجي ًا جديد ًا غري م�سار احلياة الفكري��ة والثقافية العربية ور�سم معامل‬ ‫جديدة للح�ضارة الإ�سالمية ‪ ..‬و�آذنت بدخول ع�صر جديد �أو ما ي�سمى بع�صر التدوين والذي بد�أ حتديد ًا مع ن�شوء‬ ‫الدول��ة الأموي��ة ‪...‬ل�صبح هو البداية والنهائية واملرجعية الفكرية للعقل العربي ومعتقلة التاريخي‪...‬وفيه مت‬ ‫تكوي��ن العق��ل العربي (وو�ضعت �أ�س�س��ه الأوىل والنهائية وامل�ستمرة) ‪ ...‬ويف ظلة �أ�ضح��ت البنية الثقافة العربية‬ ‫ذات م�شه��د واح��د و زمن واح��د راكد ( يعي�شه الإن�سان العرب��ي اليوم مثلما عا�شه �أج��داده يف القرون املا�ضية)‪....‬‬ ‫ويف ع�ص��ر التدوي��ن مت جم��ع الأحاديث وو�ض��ع قواعد التف�سري والفق��ه و�أ�س�س علم الكالم والب��دء بكتابة التاريخ‬ ‫الإ�سالم��ي ‪ ...‬وكان الع�ص��ر الذهب��ي للملل والنحل وفي��ه مت ت�أ�سي�س املذاهب والفرق الديني��ة املتناحرة عقائديا‬ ‫والت��ي �أخ�ضع��ت ملعايري ال�ص��راع ال�سيا�سي وخدمة الأغرا���ض �سيا�سية نفعية وانيةً ‪ ...‬وفي��ة مت غلق باب االجتهاد‬ ‫ومنع �أعمال العقل والفكر يف الت�شريع‪...‬الخ‪.‬‬ ‫وهك��ذا ومن��ذ قرون خلت وحتى الي��وم �سنجد �أن امل�شهد العربي مل يتغري ونعي���ش تفا�صيله التاريخية‬ ‫اململ��ة ‪..‬حي��ث ت�ستعر يف الع�صر الرقمي �أ�شر�س املع��ارك املذهبية والفكرية ذات البعد التاريخي ال�سحيق‬ ‫‪ ..‬كم��ا �إنن��ا عجزن��ا نحن الع��رب عن امتالك م�ش��روع للنهو���ض القومي ‪�..‬أو م�ش��روع عرب��ي للم�ستقبل ‪...‬‬ ‫ومثلم��ا ا�شرن��ا يف املق��ال ال�سابق �إىل امل�شاريع الفكرية والفل�سفية يف الع�ص��ر العربي القدمي‪ ،‬التي حاولت‬ ‫حتري��ر العق��ل العرب��ي م��ن �إيديولوجية ع�ص��ر التدوين‪ ...‬فجدي��ر بنا التنوي��ه بامل�شاري��ع التنويرية يف‬ ‫ع�صرن��ا احلا�ض��ر لعدد من مفك��ري وفال�سفة العرب ‪ ..‬ب��دء ًا من رفاعة الطهطاوي �صاح��ب كتاب تخلي�ص‬ ‫الإبري��ز يف تلخي���ص باري��ز وال��ذي يعد بح��ق �أول نافذة �أط��ل منها العق��ل العربي على احل�ض��ارة الغربية‬ ‫احلديثة‪ ....‬لتعقبها م�شاريع �أخرى كان �أبرزها م�شروع (نقد العقل العربي ) للمفكر حممد عابد اجلابري‬ ‫رحم��ه اهلل) وال��ذي قدم��ه كم�شروع لإنها�ض هذا العقل و التحرر مما هو مي��ت �أو متخ�شب يف كياننا العقلي‬ ‫و�إرثنا الثقايف)‪ ...‬حيث �أم�ضى �أكرث من ربع قرن يف ت�شريح العقل العربي والبحث يف تالفيفه عن �أ�سباب‬ ‫عزوف��ة ع��ن التفكري والتجديد و�إعالنه التقاعد منذ قرون ‪ ...‬حي��ث يعلن اجلابري �أن العقل العربي قام‬ ‫يحيى حممد املطري‬ ‫* ب��ـ (�إلغ��اء الزمان والتط��ور )‪...‬ومازال (يقر�أ ال�تراث قراءة �سلفي��ة تقد�س املا�ضي وت�ستم��د منه احللول‬ ‫اجلاه��زة مل�شاكل احلا�ض��ر وامل�ستقبل)‪ ...‬هذا العقل مل ي�ستطع مغادرة �سقيفة بني �ساعده ‪ ..‬ويجلد نف�سه‬ ‫يف ذكرى كربالء‪..‬؟؟‬ ‫(‪)2‬‬ ‫و�أخ�ير ًا ي�أتي املفك��ر العربي (برهان غليون) ليديل بدلوه يف هذه الق�ضي��ة امل�صريية العوي�صة ‪ ..‬ليتحدث عن‬ ‫عروبة امل�ستقبل ‪�..‬أو عروبة القرن الـ‪ .. 21‬التي ت�ستطيع �إحداث التغيري والنهو�ض احل�ضاري ‪ ..‬و�إحياء وجتديد‬ ‫ال�تراث العرب��ي و(العودة �إىل العلوم العقلية ع��ن طريق االجتهاد العقلي والإ�صالح الدين��ي )‪ ...‬وعندما يتحدث‬ ‫(غلي��ون )عن عروبة امل�ستقبل‪..‬فهو اليق�صد عروب��ة املا�ضي ‪�..‬أو عروبة عب�س وذبيان ‪..‬وعروبة �أمراء الطوائف‬ ‫‪ ...‬وع�شائ��ر اجلامع��ة العربية ‪� ..‬أو عروبة اخلوارج وال�شيعة وتنظيم��ات الإ�سالم ال�سلفي التي (تدفع العرب �إىل‬ ‫املا�ضي وت�شدهم �إىل الأ�سفل‪ ،‬ومتنعهم من التقدم والتحول ومواكبة الع�صر)‪ ...‬واليعني عروبة الأحزاب الفئوية‬ ‫والقطري��ة والطائفي��ة ‪�...‬إمن��ا يتحدث ع��ن عروبة امل�ستقب��ل التي ت�ستطي��ع �أن تفتح الباب نح��و امل�ستقبل وت�شري‬ ‫�إلي��ه‪ ... .‬العروب��ة التي ت�ستطيع �أن تعي�ش و�أن تعيد بناء �إيديولوجية العرب و�أخالقياتهم من حولها‪ ....‬عروبة‬ ‫امل�ستقب��ل القادرة على ا�ستيعاب م�شروع حتدي��ث وع�صرنه املجتمعات الإ�سالمية دون �أن‬ ‫تخاطر باالنف�صال عن الإ�سالم �أو الوقوف يف مواجهته ‪..‬؟؟‬

‫*‬

‫رئي�س التحرير‬ ‫‪3‬‬


‫رئي�س التحرير ‪ :‬يحيى حممد املطري‬

‫‪13‬‬

‫�أول جملة علمية متخ�ص�صة ت�صدر عن‬ ‫وزارة االت�صاالت وتقنية املعلومات باجلمهورية اليمنية‬

‫�أنظمة �شبكات النقال‬

‫‪24‬‬ ‫‪8‬‬ ‫• االت�صاالت ‪ ..‬جتهز ‪� 35‬شا�شة عمالقة مل�شاهدة بطولة ك�أ�س العامل‬ ‫• ا�ستك�شف مالعب ك�أ�س العامل عن طريق “جوجل”‬ ‫• �أول حا�سب حممول يقوم بت�شغيل بلو راي بتقنية البعد الثالث‬ ‫• جوال املونديال ‪2010‬‬ ‫• رادار ب�صري ي�ساعد املكفوفني التعرف على ماحولهم‬ ‫• �أمريكا «تع�سكر» الإنرتنت‬

‫• حا�سوب ب�شا�شة مل�س ذكية‬ ‫"• تقنيات �أمن مدجمة حلماية الأجهزة‬ ‫• وحدات معاجلة جديدة ملهام خمتلفة‬ ‫• عامل الربامج‬ ‫• طابعات ب�صمات الأ�صابع ال�ضوئية‬ ‫• م�شروع �أطل�س ال�صور الف�ضائية‬ ‫للجمهورية اليمنية‬

‫‪34‬‬

‫‪10‬‬ ‫• نوع جديد من كامريات الفيديو ملحبي الريا�ضة‬

‫• طرح جهاز العر�ض متناهي ال�صغر ‪MPro 150‬‬

‫• م�شغل ‪ DVD‬متنقل يعمل بالأ�شعة الزرقاء‬ ‫• كامريا اجليب املقاومة للماء‬ ‫• طابعتك اجلديدة متتلك بريدها الإلكرتوين اخلا�ص‬ ‫• ويب كام تدعم تقنية مكاملات الفيديو‬ ‫• �أقرا�ص �صلبه ‪My Book Studio LX‬‬ ‫لأنظمة املاك‬

‫اال�شرتاك الـ�سنوي‬ ‫‪4‬‬

‫داخلياً‪ :‬للأفراد ‪ ،$30‬للم�ؤ�س�سات والدوائر احلكومية ‪$60‬‬ ‫خارجياً‪ :‬لالفراد وامل�ؤ�س�سات ‪$100‬‬

‫ر�سوم التو�صيل الربيدي‪.‬‬ ‫العدد ‪ 108‬يونيو�شامال‬ ‫‪2010‬م‬

‫• ك�شف املواد الكيمائية اخلطرة يف الهواتف‬ ‫املحمولة‬ ‫• ال�شا�شات املطوية بقلم الر�صا�ص‬ ‫• انتقال �أول فريو�س من احلوا�سيب �إىل‬ ‫الب�شر‬ ‫• �أدمغة القطط �أ�سا�س ل�صنع كمبيوتر‬ ‫امل�ستقبل‬ ‫• املناطيد امل�ستقبلية طريقة مذهلة لل�سفر‬

‫العنـــــــــــوان‬ ‫اجلمهورية اليمنية ‪� -‬صنعاء ‪� -‬شارع الثورة ‪� -‬ص‪.‬ب ‪)25507( :‬‬ ‫هاتف (‪ )331198‬فاك�س (‪)331393‬‬ ‫الـبـريـد االلـكـتـرونـي ‪mtit@yemen.net.ye‬‬ ‫مـوقـع املـجـلـة علــى الإنــرتنـت ‪www.titmag.net.ye‬‬


‫ال�سنـة التا�سعة ‪ -‬العدد (‪ - )108‬رجب ‪1431‬هـ ‪ -‬املوافـق يونيو ‪2010‬م‬

‫�صنعاء حتت�ضن جمل�س وزراء االت�صاالت العرب‬

‫‪40‬‬

‫بقلم ‪ /‬رئي�س التحرير‬

‫مثل ��ت تكنولوجي ��ا االت�صاالت واملعلومات �إح ��دى القوة ال�ضارب ��ة التي �ساهمت يف‬ ‫ر�س ��م معامل القرن الرقمي اجلدي ��د بكل حتوالته االقت�صادية واالجتماعية وتقنياته‬ ‫اخلارق ��ة الت ��ي تدفع يف اجتاه ترابط الع ��امل وت�شابكه وتقاربه وزي ��ادة انكما�شه والتي‬ ‫�أف ��رزت اي�ض ��ا مفاهي ��م جديدة يف ع ��امل الإدارة والأعمال ‪ ...‬و�أحدث ��ت تغيريات وا�سعة‬ ‫• اليمن ت�ست�ضيف الدورة الـ ‪ 14‬الجتماعات‬ ‫يف بني ��ة و�أداء الن�ش ��اط االقت�صادي العاملي ‪ ..‬فق ��د �إعادت تكنولوجيا املعلومات هيكلة‬ ‫جمل�س وزراء االت�صاالت العرب‬ ‫وظائف العمل ب�شكل جذري‪ .‬ورفعت من م�ستوى فعالية العمليات يف خمتلف املهن‪...‬‬ ‫• االت�صاالت ت�ستثمر ‪8‬‬ ‫لتقدمي‬ ‫دوالر‬ ‫ماليني‬ ‫و�ساهمت التقنيات يف حتفيز االبتكار و زيادة قدرة الأ�سواق املالية على التو�سع عاملياً‪...‬‬ ‫لك ��ن يف املقاب ��ل �أدت تل ��ك النقل ��ة النوعي ��ة واملتط ��ورة ج ��داً لتكنولوجي ��ا االت�ص ��االت‬ ‫خدمات �إنرتنت جديدة‬ ‫واملعلومات �إىل زيادة تكري�س الفجوة الإجمالية وتعميق الهوة احل�ضارية القائمة فع ًال‬ ‫• جمل�س وزراء االت�صاالت العرب‬ ‫بني العامل املتقدم والنامي حيث �أ�سهم التوزيع غري العادل لتكنولوجيا املعلومات بني‬ ‫�أداة للتكامل العربي‬ ‫ه ��ذه البل ��دان �إىل تق�سيم العامل ب�شكل خميف ‪ ..‬حيث ي�ستحوذ ‪ ٪15‬من �سكان العامل‬ ‫املحمولة‬ ‫الهواتف‬ ‫يف‬ ‫املواقع‬ ‫• نظام حتديد‬ ‫عل ��ى ك َّل االِبت ��كارات التكنولوجية احلديثة‪ ...‬و�سنج ��د �إن ‪ ٪50‬من �سكان العامل فقط‬ ‫• الطاقة الكامنة طاقة للم�ستقبل‬ ‫لديه ��م الق ��درة على ا�ستيع ��اب هذه التكنولوجيا ا�سته�ل�اكاً �أو �إنتاج� �اً‪ ....‬بينما يعي�ش‬ ‫‪ ٪35‬من �سكان العامل ‪ ،‬يف حالة انقطا ٍع وعزلة تكنولوجية تامة وهنا وبح�سب درا�سة‬ ‫لالحتاد الدويل لالت�صاالت ف�إن "مفهوم الفجوة الرقمية بات يتجاوز يف واقع الأمر‬ ‫فج ��وة الهاتف وفجوة الأجهزة فح�سب‪ ،‬لكنه ي�شم ��ل �أي�ضاً الفجوات املتعلقة باملحتوى‬ ‫واللغ ��ة والتطبيقات والقدرات الالزمة ال�ستخدام ه ��ذه التكنولوجيات بطريقة فعّالة‬ ‫للنفاذ �إىل الطيف الكامل خلدمات املعلومات واالت�صاالت "‪.‬‬ ‫ومن هنا ف�إن ال�شعور بتلك التطورات والتحوالت التي تقررها الثورة املعلوماتية‬ ‫و�أهمي ��ة التفاع ��ل والتكيف م ��ع خمرجات التكنولوجيا اجلديدة عل ��ى م�ستوى الإنتاج‬ ‫واال�سته�ل�اك ب ��ات ميث ��ل هاج�ساً قومي� �اً ووطنياً وهدف� �اً ا�سرتاتيجي� �اً وي�شغل م�ساحة‬ ‫كب�ي�رة من اهتم ��ام احلكوم ��ات واملجتمعات العربية حي ��ث �أ�صبحت ق�ضي ��ة تكنولوجيا‬ ‫االت�صاالت واملعلومات �أكرث �إحلاحاً من ذي قبل ‪ ،‬و�صار من ال�ضرورة االهتمام بتفعيل‬ ‫• الإ�صدار اجلديد ‪ Anti-Porn Pro 2010‬دور التكنولوجيا ك�إحدى الو�سائل الأ�سا�سية يف التنمية الوطنية‪.‬‬ ‫ويف هذا االجتاه ي�أتي دور جمل�س وزراء االت�صاالت واملعلومات العرب الذي ي�سعى‬ ‫• �أف�ضل و�أذكى برنامج ملنع املواقع الإباحية‬ ‫بجدي ��ة �إىل توحيد القيم والت�صورات وال ��ر�ؤى والأهداف يف �إطار �إ�سرتاتيجية عربية‬ ‫حملية‬ ‫• فايرفوك�س ‪ ..4‬توفري قواعد بيانات‬ ‫حديث ��ة وقوي ��ة متتل ��ك القدرة على تطوي ��ر الواقع الراهن والتخطي ��ط ال�سليم لآفاق‬ ‫• ا���صائيات موقعك من ‪ Google nalytics‬العمل العربي امل�شرتك يف جمال االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫• الإنرتنت يف ‪ 2020‬وما بعده ‪..‬‬ ‫وبالنظر �إىل ماحققه هذا املجل�س منذ ت�أ�سي�سه �إ�ضافة �إىل تكوينه وانتظام دوراته‬ ‫ميث ��ل م�ؤ�ش ��راً حقيقي� �اً يعرب عن جدية املجل� ��س الوزاري وحر�صه عل ��ى تنفيذ واجناز‬ ‫• عامل الألعاب‬ ‫خططه وبراجمه الطموحة باجتاه ت�شييد تكتل معلوماتي عربي حقيقي‪.‬‬ ‫ويتجل ��ى ذل ��ك بو�ض ��وح يف م�ضامني م�ش ��روع جدول �أعم ��ال ال ��دورة الرابعة ع�شر‬ ‫ملجل�س الوزراء العرب لالت�صاالت واملعلومات الذي �سينعقد بالعا�صمة اليمنية �صنعاء‬ ‫مطل ��ع �شه ��ر يوليو الق ��ادم ‪ 2010‬برعاية كرمية من فخام ��ة الأخ الرئي�س‪ /‬علي عبد‬ ‫اهلل �صال ��ح ‪ -‬رئي� ��س اجلمهورية (حفظه اهلل)‪ ..‬حيث �سيق ��ف املجل�س يف م�ؤمتره �أمام‬ ‫جمل ��ة من امل�شروعات والق ��رارات والتو�صيات الهامة ويف مقدمتها ا�سرتاتيجية قطاع‬ ‫الربيد العربي والإبداع واالبتكار بقطاع الربيد وعملية االنتقال من الن�سخة الرابعة‬ ‫‪� IPv4‬إىل الن�سخ ��ة ال�ساد�س ��ة ‪ IPv6‬م ��ن بروتوك ��ول االنرتن ��ت‪ ...‬ومناق�ش ��ة م�شروع‬ ‫النطاقات العلوية العربية العامة‪ ..‬وا�ستعرا�ض املوا�ضيع املت�صلة ب�أمن نظم املعلومات‬ ‫وت�أم�ي�ن الف�ض ��اء االلك�ت�روين العربي وك ��ذا اتخاذ التداب�ي�ر الالزمة التي م ��ن �ش�أنها‬ ‫• كيف يكون الكمبيوتر املحمول �سريع و�أمن‬ ‫تعزيز هذا اجلانب‪.‬‬ ‫• برنامج ‪3d max‬‬ ‫وهك ��ذا ف� ��إن جناح م�شروع بناء جمتمع املعلوم ��ات عربي فاعل‪ ..‬وتعزيز ا�ستخدام‬ ‫بال�سوائل‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫• نظام تربيد‬ ‫تقنية االت�صاالت واملعلومات باعتبارها الطريق الأمثل للتغلب على حالة الي�أ�س التي‬ ‫تخي ��م عل ��ى املنطقة بفع ��ل الف ��ارق التكنولوجي والعلم ��ي‪ ،‬ي�ستدعى املزي ��د من تظافر‬ ‫اجله ��ود م ��ن قبل جمي ��ع �أط ��راف امل�صلح ��ة يف احلكوم ��ات وم�ؤ�س�س ��ات قط ��اع الأعمال‬ ‫ومنظم ��ات املجتم ��ع امل ��دين وك ��ذا امل�ؤ�س�س ��ات ذات العالق ��ة عل ��ى امل�ست ��وى الإقليم ��ي‬ ‫الإخراج الفني والت�صميم‬ ‫والدويل‪.‬‬

‫‪50‬‬

‫‪58‬‬

‫حممد �سليمان امل�صباحي‬ ‫جنالء اجلهمي‬

‫‪5‬‬


‫طري���ق ‪Start command‬‬ ‫‪ prompt‬ث���م اكت���ب ‪cmd‬‬

‫بطء اجلهاز‬ ‫هناك بط ��ئ يف جهازي ويف‬ ‫بع� ��ض الربامج تعمل ب�شكل‬ ‫بطيء جداً فما هو احلل؟‬

‫ال�صراحة هن���اك العدي���د والعديد‬ ‫من الأ�سباب التي ت�ؤدي �إىل بطء اجلهاز ومنها حتميل بع�ض الربامج‬ ‫والغ�ي�ر مهم���ة ‪ -‬عدم تواف���ق بع�ض الك���روت داخل اجله���از ‪ -‬كرثة‬ ‫الك���روت املركبة باجله���از‪ ،‬وخا�صة ك���رت الفيدي���و‪ ،‬وال�سيدي رايرت‬ ‫ووجود �أخطاء �أو عطب يف �إحدى ملفات النظام املحمل على جهازك‪.‬‬ ‫و�أن�صح���ك بربنام���ج حتري���ر الذاك���رة مث���ل برنام���ج ‪CyberLat‬‬ ‫‪. RAM Cleaner 2.3.2‬للمزيد من املعلومات حول هذا املو�ضوع‬ ‫تف�ضل بزيارة هذا املوقع‬ ‫‪www.sohbanet.com/vb/showthread.php?t=92209‬‬

‫و�إذا كن���ت تعاين من بط���ئ جهازك ب�سبب كرثة م�ش���اكل النظام فيه‬ ‫�إلي���ك هذا الربنامج ‪ Magic Speed‬يقوم ه���ذا الربنامج بت�سريع‬ ‫كمبيوترك خم�سة �أ�ضعاف ال�سرعة العادية التي ي�ستخدمها فهو يقوم‬ ‫بح���ل جميع م�شاكل الريج�س�ت�ري و�أخطاء النظام الت���ي ت�ؤثر يف �أداء‬ ‫جه���ازك حيث ي�سمح ل���ك الربنامج ب�أن ت�ستعيد الإع���دادات ال�سابقة‬ ‫للريج�س�ت�ري ‪ Magic Speed .‬واملوقع هذا فيه تو�ضيح كامل عن‬ ‫�أ�سباب بطء اجلهاز‬

‫‪www.sahab.net/forums/showthread.php?t=378929‬‬

‫‪Administrator‬‬ ‫ماهي طريقة تفعيل ح�ساب املدير ‪Administrator‬‬ ‫يف ويندوز ‪7‬؟‬ ‫ح�س���اب املدير امل�سم���ى بالـ ـ���ـ ‪ Administrator‬يك���ون معطل يف‬ ‫وين���دوز ‪ 7‬وحتت���اج �إىل تفعيلة م���رة �أخرى حتى ت�ستطي���ع ا�ستخدامه‬ ‫يف حال���ة ال�ض���رورة وهن���اك عدة ط���رق لتفعيل���ه وهن���ا �س�أتكلم عن‬

‫مث�ل�اً عند فتح �أحد الأق�س���ام جتد ر�سالة تقول �أن الهارد غري مهي�أ هل‬ ‫تود التهيئ���ة الآن �أي�ضا جتد من خ�صائ����ص القر�ص حتول نوع امللفات‬ ‫�إىل ‪ row‬وال توجد م�ساحه وهنا �أود �أن �أذكر بع�ض الأ�سباب التي ت�ؤثر‬ ‫على الهارد وت�ؤدي �إىل ظهور مثل هذه امل�شاكل وهي ‪:‬‬ ‫‪ .1‬انقطاع الكهرباء ب�شكل مفاجئ وهذا ال�سبب من �أكرث امل�شاكل التي‬ ‫ت�ؤثر على الهارد‪.‬‬ ‫‪ .2‬ارتف���اع ح���رارة الكي�سة داخل اجله���از ب�سبب �ضع���ف �أو عدم توفر‬ ‫تربيد منا�سب مما ي�ؤدي �إىل ارتفاع حرارة الهارد‪.‬‬ ‫‪ .3‬حتريك الكي�سة واجلهاز يعمل‪.‬‬ ‫‪ .4‬ع���دم انتظام الكهرباء املغذية للجهاز وهن���ا ت�أتي �أهمية ا�ستخدام‬ ‫املنظم للتيار الكهربائي‪.‬‬ ‫شكرا ً‬ ‫‪ .5‬ا�ستخ���دام �أحد برام���ج التق�سيم �أو دم���ج الأق�سام �أو اخذ‬

‫وصلت الرسالة‬

‫•‬

‫�ستظه���ر ل���ك ناف���ذة كون�سول‬ ‫اكتب فيه الأمر‬

‫‪net user‬‬ ‫‪administrator /active:‬‬ ‫‪.yes‬‬

‫�ستظه���ر لك ن�ص انه مت تنفيذ الأمر بنج���اح و�سوف تالحظ معي‬ ‫وج���ود ح�س���اب جديد ا�سم���ه ‪ Administrator‬بع���د ما تخرج‬ ‫من احل�ساب احلايل و�إذا مل تع���د تريد ا�ستعمال احل�ساب ميكنك‬ ‫تعطيله من خالل نافذة الكومند كون�سول وكتابة الأمر التايل‪:‬‬ ‫‪net user administrator /active:no‬‬

‫وهن���اك طريقة �أخرى ميكنك من خاللها تفعيل ح�ساب املدير من‬ ‫قائمة ابد�أ اكتب ‪ lusrmgr.msc‬ثم اخرت من اليمني ملف با�سم‬ ‫‪�Users‬ستالحظ وجود ا�سم ‪ Administrator‬يف ال�سطر زر‬ ‫ميني واخرت ‪ Properties‬بعدها �أزل عالمة �صح عن ‪account‬‬ ‫‪.is disabled‬‬

‫‪Safe Mode‬‬ ‫كيف �أ�شغل الو�ضع الآمن ‪ Safe Mode‬يف ويندوز ‪ 7‬بدون‬ ‫ا�ستخدام ‪ F8‬؟‬

‫من قائمة اب���د�أ اكتب الأمر ‪� msconfig‬س���وف تظهر لك �شا�شة‬ ‫اخرت التبوي���ب ‪� boot‬أو ت�شغيل �سوف تالحظ وجود خيارات بدء‬ ‫الت�شغي���ل اخرت الو�ض���ع الآم���ن �أو ‪ Safe Mode‬الآن اعد ت�شغيل‬ ‫اجله���از و�سيت���م الإقالع عن طري���ق الو�ضع الآمن وللع���ودة للو�ضع‬ ‫الطبيع���ي نف����س اخلطوات م���ع �إزالة عالم���ة ال�صح م���ن االختيار‬ ‫‪.Safe Mode‬‬

‫م�شكلة عطل الفال�ش‬ ‫ل ��دي م�شكلة �أثناء فت ��ح الهادر �أو الفال� ��ش تظهر ر�سالة‬ ‫الهادر غري مهي�أ هل تود التهيئة الآن؟‬ ‫م�شاكل الهارد متعددة وكثري ًا منا تعر�ض جهازه �إىل م�شكله معينة‬

‫م�ساحه من ق�سم �إىل ق�سم ‪.‬‬ ‫‪ .6‬اخت�ل�اف نظ���ام امللفات للأق�س���ام مث ًال جتد الق�س���م ‪ c‬على نظام‬ ‫ملف���ات ‪ NTFS‬وق�س���م �آخر عل���ى نظام ‪ FAT32‬وهك���ذا ويف هذه‬ ‫احلال���ة يجب عمل �إ�صالح للنظ���ام بالكامل و�سوف حتل امل�شكلة �إن�شاء‬ ‫اهلل و�أحيان���ا ً ميكن عمل الإ�صالح �أو الفورمات و�سوف تختفي امل�شكلة‬ ‫ويج���ب حتويل باقي الأق�سام بنف�س نوع نظام امللفات اخلا�ص بالوندوز‬ ‫وميكن ذلك بوا�سطة برنامج مثل االكرون�س �أو البارت�شن ماجيك‪.‬‬ ‫‪ .7‬تلف يف ملفات النظام �أو فقدان احد امللفات‪.‬‬ ‫‪� .8‬أخريا الفريو�سات ويجب فح�ص اجلهاز بربنامج م�ضاد للفريو�سات‬ ‫ويف�ضل فح�ص اجلهاز من الو�ضع الأمن وذلك قبل ال�شروع ب�أية عملية‬ ‫�إ�صالح للهارد‪ ,‬وملزيد من املعلومات ميكنك زيارة الرابط التايل‪:‬‬ ‫‪http://absba.org/showthread.php?t=846082‬‬

‫الإخوة ‪:‬حافظ اجلباحي‪ -‬حممد هزاع الأغربي‪ -‬زاكورا خالد‪-‬عبداهلل القباطي‬ ‫�شكرا �شعوركم الطيب نحو جملتكم اما بالن�سبة لل�شكاوى‪.‬‬

‫مالحظه‪ :‬نرجو من الإخوة القراء �أن تكون �أ�سئلتهم وا�ضحة حتى يت�سنى لنا الرد عليها واملعذرة لإهمال �أي ر�سالة غري وا�ضحة‪.‬‬ ‫‪6‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫م‪/‬ع�صام عبد اهلل الدبا�شي‬

‫‪Esam1978@hotmail.com‬‬


7


‫مب�شاركة كاك بنك والهيئة الوطنية للتوعية‬

‫االت�صاالت اليمنية جتهز ‪� 35‬شا�شة عمالقة‬ ‫مل�شاهدة ك�أ�س العامل‬ ‫ا�ستكملت جمموعة االت�صاالت اليمنية ومب�شاركة كاك للأن�شطة الريا�ضية‬ ‫بنك والهيئة الوطنية للتوعية جتهيز وتركيب ‪� 35‬شا�شة وال�شبابية‪.‬‬ ‫عمالقة يف خمتلف حمافظات اجلمهورية مل�شاهدة مباريات‬ ‫مونديال ك�أ�س العامل ‪2010‬م‪.‬‬ ‫م��ن ج��ان �ب��ه �أكد‬ ‫م� ��دي� ��ر ع� � ��ام مركز‬ ‫وق� � � ��ال م� ��دي� ��ر ع� � ��ام امل� ��ؤ�� �س� ��� �س ��ة ال � �ع ��ام ��ة ل�ل�ات� ��� �ص ��االت املعلومات بامل�ؤ�س�سة‬ ‫د‪ .‬علي ناجي ن�صاري �أن ه��ذه ال�شا�شات �ستتيح لع�شاق كرة ال�ع��ام��ة لالت�صاالت‬ ‫ال�ق��دم يف خمتلف املحافظات متابعة م��ون��دي��ال ك��أ���س العامل اح � �م� ��د ال� �ع ��وج ��ري‬ ‫و�أ� �ش ��اد ن �� �ص��اري ب�ج�ه��ود وت �ع��اون الإخ � ��وة امل���س�ئ��ول�ين يف كاك �أن��ه مت تركيب �أربع‬ ‫ب�ن��ك وال�ه�ي�ئ��ة ال��وط�ن�ي��ة ل�ل�ت��وع�ي��ة وم���ش��ارك�ت�ه��م ال�ف��اع�ل��ة يف �� �ش ��ا�� �ش ��ات عمالقة‬ ‫عملية التجهيز والإع � ��داد لل�شا�شات ال�ع�م�لاق��ة يف ع��دد من يف �أم ��ان ��ة العا�صمة‬ ‫امل��واق��ع‪ ...‬و�أ� �ض��اف م��دي��ر ع��ام امل�ؤ�س�سة ال�ع��ام��ة لالت�صاالت و�أرب��ع �أخ��رى يف ع��دن‪ ،‬فيما مت تركيب �شا�شتني يف حمافظات‬ ‫�إن ه��ذه اخلطوة ت�أتي ا�ست�شعارا بامل�س�ؤولية االجتماعية من تعز واحل��دي��دة وحل��ج وبقية امل�ح��اف�ظ��ات م��ن �شا�شة واح��دة‪،‬‬ ‫قبل قيادة االت�صاالت اليمنية لتقدمي خدماتها للجمهور‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل �شا�شة يف جزيرة �سقطرى‪.‬‬ ‫وحر�صا منها على دعم قطاع ال�شباب وتطوير البنية التحتية‬

‫�أول حا�سب حممول يقوم بت�شغيل‬ ‫بلو راي بتقنية البعد الثالث‬

‫�أُعل����ن �أخ��ي�را ع����ن احلا�س����ب املحم����ول ‪Dynabook TX/‬‬ ‫‪ 98MBL‬وهو �أول حا�سب حممول يقوم بت�شغيل ملفات بلو راي‬ ‫تدع����م تقنية البعد بوا�سطة �شا�شة طولها ‪� 15.6‬إن�ش ب�إ�ضاءة‬ ‫خلفي����ة ‪ LED‬وب�سرعة ‪ 120‬هرتز مع درج����ة و�ضوح ال�شا�شة‬ ‫‪ 1,366‬يف ‪ 768‬و�ستحت����اج هن����ا �إىل نظارات ‪NVIDIA 3D‬‬ ‫‪�... Vision‬إىل جانب املوا�صفات التالية ‪:‬‬ ‫• معالج ‪ 740QM-Core i7‬ومعالج ر�سوميات ‪GeForce‬‬ ‫‪ GTS 350M‬ب�سعة واحد جيجابايت منف�صل‬ ‫• هارد�س ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ����ك‬ ‫‪ 640‬جيـ ــجاباي����ت‬ ‫وذاك����رة ع�شوائي����ة ‪4‬‬ ‫جيجابايت‪.‬‬ ‫• نظام �صوتي ‪Dolby‬‬ ‫‪Advanced Audio‬‬

‫ي�ساعد على اال�ستفادة‬

‫‪8‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫جوال املونديال ‪2010‬‬

‫م���ع نهائيات ك�أ�س العامل ‪ 2010‬لك���رة القدم اطلقت �شركة‬ ‫جوال �صينية هاتف ًا خلوي ًا �صغري ًا يف �شكل كرة القدم وي�شمل‬ ‫مزايا فريدة من نوعها‬ ‫وعن���وان واجه���ة‬ ‫امل�ستخ���دم (كامل���ة‬ ‫مـ ـ���ع امل ـ ــو�سيق���ى‬ ‫والنغم���ات) ه���ذا‬ ‫الهات���ف اخللوي ي�ضم‬ ‫الكث�ي�ر م���ن املزاي ـ ـ���ا‬ ‫التقنية امل ــتطـ ـ ـ ـ ـ ــورة‬ ‫فهـ ـ���و رباعـ ـ���ي املــوج���ات ‪MHz 1900/1800/900/850‬‬ ‫لال�ستخدام يف خمتل���ف دول العامل ومزود ب�شا�شة مقا�س‬ ‫‪ 1.8‬بو�ص���ة و ذاك���رة داخلية ب�سعة ‪ GB 2‬م���ع فتحة ذاكرة‬ ‫‪ MicroSD‬كما يدعم تقنية يــدعم البــلوتــوث و‪ FM‬وي�أتي‬ ‫الهات���ف الريا�ض���ي بكام�ي�را وم�سج���ل فيديو تلتق���ط �صور‬ ‫وم�شاه���د عالي���ة الدق���ة اىل جانب اذاع���ة اف ام كما زود‬ ‫بتقنية اجلافا لت�شغيل االلعاب وبراجمك املف�ضلة ‪.‬‬


‫رادار ب�صري ي�ساعد‬ ‫املكفوفني التعرف على ماحولهم‬ ‫طور العلماء نظام ًا مبتكر ًا لرادار ب�صري ي�ساعد املكفوفني‬ ‫على جتنب العقبات‪ ..‬نظام الرادار يت�ضمن جهاز ًا حا�سوبي ًا‬ ‫واثنني من كامريات الفيديو وم�صدر امل�سح ال�ضوئي لتحذير‬ ‫�أعم���ى م���ن العقبات مع تنبيه���ات م�سموع���ة والنظام يعمل‬ ‫بالك�ش���ف ع���ن العقبات حتى يف االماك���ن العامة عن طريق‬ ‫م�س���ح عمق املناطق املحيطة بها وه���ي م�أخوذة من زاويتني‬ ‫خمتلفتني مماثلة لتلك التي ترى بالعني املجردة‪.‬‬ ‫وميك���ن �أن يعمل النظام فقط مل���دة متو�سطها �سبع �سنوات‬ ‫وهو يختلف متام ًا عن الع�ص���ا املر�شدة اال�ست�شعار الع�صي‬ ‫معن���ى حالة الع�صى ال ميك���ن حتديد احلواجز فوق م�ستوى‬ ‫�سطح الأر�ض وا�ستخدامها يتطلب العديد من املهارات‪.‬‬ ‫بينم���ا جهاز الرادار الب�صري لي�س �صديق للم�ستخدم فقط‬ ‫ولكن خالف���ا لغريها‬ ‫من احللول لأنها تتيح‬ ‫للمكفوفني ا�ستخدام‬ ‫�أيديهم والتعرف على‬ ‫ما حولهم ب�شكل عام‬ ‫وك�أنهم يرون بالفعل‪.‬‬

‫ا�ستك�شف مالعب ك�أ�س العامل عن‬ ‫طريق “جوجل”‬ ‫�أ�ضافت �شركة “جوجل” خلدماتها على الإنرتنت‬ ‫�إمكانية ا�ستك�شاف املالعب التي ت�ست�ضيف مباريات‬ ‫ك�أ�س العامل لكرة القدم يف جنوب �إفريقيا مع �صور‬ ‫�شاملة الر�ؤية وعرو�ض ثالثية الأبعاد‪.‬‬ ‫فقد �أ�ضيفت �سبعة مالعب �إىل برنامج «�سرتيت فيو»‬ ‫للإبحار االفرتا�ضي على الإنرتنت التابع لـ«جوجل» ما‬ ‫ي�سمح بزيارة املالعب التي �سي�ستعر�ض على �أر�ضيتها‬ ‫ال�لاع��ب��ون م��ه��ارات��ه��م بف�ضل ���ص��ور �شاملة الر�ؤية‬ ‫(بانورامية)‪ ،‬وتتوافر كذلك عرو�ض بتقنية الأبعاد‬ ‫الثالثة للمالعب الع�شرة التي تقام عليها مباريات‬ ‫املونديال يف املدن الت�سع التي ت�ست�ضيف امل�سابقة عرب‬ ‫برنامج «جوجل ايرث» �أو من خالل خدمة اخلرائط‬ ‫«جوغل ماب�س»‪ .....‬لر�ؤية تفا�صيل �أك�بر توجه �إىل‬ ‫هنا‪www.gearthblog.com :‬‬

‫�أمريكا “تع�سكر” الإنرتنت م�س�ؤولية ق��ي��ادة مركز عمليات‬ ‫متطور بتقنيات جديدة طموحة‬ ‫ومثرية للجدل للإنرتنت يف وزارة‬ ‫الدفاع االمريكية لبنتاجون‪ ،‬تهدف‬ ‫�إىل ال��ق��ي��ام مبكافحة فعلية عرب‬ ‫�شبكات الكمبيوتر العاملية‪.‬‬ ‫وي�أتي �إن�شاء �أكرب من�صب �أمريكي‬ ‫ملكافحة الإن�ترن��ت بعد �أي��ام قالئل‬ ‫م��ن �إع�ل�ان �سالح اجل��و الأمريكي‬ ‫م��ه��دت ال��والي��ات امل��ت��ح��دة الأمريكية عن نقل حوايل ‪� 30‬أل ًفا من قواتها‬ ‫ر�سمي ًا �إىل تكري�س �سيا�سة ع�سكرة يف الدعم الفني للعمل على "اخلطوط‬ ‫ف�ضاء معلومات الإن�ترن��ت ع�بر قرار الأمامية حلرب الإنرتنت"‪.‬‬ ‫الرئي�س باراك �أوباما بتعيني �أول جرنال وك���ان قرا�صنة الإن�ترن��ت ق��د متكنوا‬ ‫برتبة عالية لتوجيه حرب الإنرتنت وهو من احل�صول على كميات كبرية من‬ ‫اجلرنال كيث اليك�ساندر الذي �سيتوىل البيانات احل�سا�سة املتعلقة بربنامج‬

‫البنتاجون "هجوم املقاتل امل�شرتك"‪،‬‬ ‫وق���د ���س��ل��ط امل���دي���ر ال�����س��اب��ق لوكالة‬ ‫اال�ستخبارات املركزية مايكل هايدن‬ ‫ال�ضوء على ال�صعوبات التي تواجه‬ ‫القيادة اجلديدة م�شري ًا �إىل �أن تقنية‬ ‫حرب الإنرتنت تتطور ب�سرعة لدرجة‬ ‫�أنها تفوق ق��درة احلكومة على تطوير‬ ‫�سيا�سة متما�سكة لتوجيه ا�ستخدامها‪.‬‬

‫‪9‬‬


‫نوع جديد من كامريات الفيديو ملحبي الريا�ضة‬ ‫نوع جديد من كامريات الفيديو ملحبي‬ ‫الريا�ضية متكنهم من جتهيز حركات‬ ‫م��ث�يرة وك��ذل��ك احل��ي��ل وت�سجيلها‬ ‫بالفيديو‪ .‬وت�أتي هذه الكامريا والتي‬ ‫�أُطلق عليها ا�سم ‪X170 action‬‬ ‫‪ ،camera‬ب��ع��دد م��ن املو�صفات‬ ‫التقنية ومنها ‪:‬‬ ‫• ا�ستخدام التحكم ع��ن بعد‬ ‫ال�سلكيا لت�شغيل الفيديو والتقاط‬ ‫ال�صور‬

‫• ميكروفون و�سماعات مدجمة ‪.‬‬ ‫• �شا�شة كري�ستال �سائل بحجم ‪1.5‬‬ ‫بو�صة مل�شاهدة الفيديو امل�سجل عليها‪.‬‬ ‫• ذاكرة داخلية ‪ 32MB‬ومنافذ للذاكرة‬ ‫اخلارجية ‪SDHC/ SD/ MMC plus‬‬ ‫• مزودة بعد�سات دوارة بدرجة عر�ض‬ ‫‪ 300‬درجة اللتقاط ال�صور‪.‬‬ ‫• مزودة بعدد من االك�س�سورات تمُ كنك‬ ‫م���ن ارت���دائ���ه���ا ب�����س��ه��ول��ة ع��ل��ى ر�أ���س��ك‬ ‫كخوذة‪.‬‬

‫طرح جهاز العر�ض متناهي ال�صغر ‪MPro 150‬‬ ‫�أعلنت �شركة ‪ 3M‬عن ابتكارها جهاز العر�ض‬ ‫‪ 150‬ال��ذي ميثل �أح��دث ما ابتكرته ال�شركة من فئة �أجهزة‬ ‫العر�ض الكفيه والذي يتمتع بذاكرة داخلية �سعة ‪ 1‬غيغابايت‪،‬‬ ‫ومنفذ ذاك��رة من نوع ‪ micro SD‬ومنفذ ‪ USB‬لنقل امللفات‬ ‫من احلا�سوب مما يلغي احلاجة �إىل جهاز و�سيط‪ ،‬وي�ضمن �أن‬ ‫كل �شرائح العر�ض التقدميي خمزّ نة يف جهاز العر�ض‪ .‬ويدعم‬ ‫‪ MPro 150‬تطبيقات مايكرو�سوفت (وورد‪ ،‬و باور بوينت‪ ،‬و‬ ‫�إك�سل) بالإ�ضافة �إىل ملفات ‪ PDF‬من �أدوبي‪ ،‬وملفات ال�صور‬ ‫والفيديو‪ ،‬مما ميكن من عر�ض ال�صور على لوح �أبي�ض يف غرفة‬ ‫االجتماعات �أو جدار �أي غرفة‪.‬‬ ‫اجلهاز �سيكون متوفر ًا يف �أ�سواق املنطقة اعتبار ًا من �شهر يونيو‬ ‫اجلاري ب�سعر ‪ 1699‬درهم ًا ‪.،‬‬ ‫‪3M MPro‬‬

‫‪10‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫• م��ي��زة ال��ت�����ص��وي��ر ال��ل��ي��ل��ي و �ضغط‬ ‫امللفات من النوع ‪.H.264‬‬

‫م�شغل ‪ DVD‬متنقل‬ ‫يعمل بالأ�شعة الزرقاء‬ ‫م�شغل ‪ DVD‬م��ن ‪ sony‬متنقل يعمل بالأ�شعة‬ ‫الزرقاء من طراز ‪DVP-FX950‬وتعمل بطارية‬ ‫اجلهاز �أك�ثر من ‪� 7.5‬ساعة وميكن حمله �أثناء‬ ‫ال�سفر خلفة وزن��ه‪ ،‬ومن املزايا �شا�شة ‪� 9‬إن�شات‬ ‫بحلول ‪ x 480 800‬بك�سل م��ع �إ���ض��اءة خلفية‬ ‫للمفاتيح وال�شا�شة ‪ LED‬ويدعم اجلهاز امللفات‬ ‫ب�صيغ ‪ JPEG‬و ‪ MP3‬و�أق���را����ص ‪ CD‬ويدعم‬ ‫الفال�ش ‪ USB flash‬ومن املرجح طرح اجلهاز يف‬ ‫اليابان خالل هذا ال�شهر بحوايل ‪170‬دوالر ًا‪.‬‬


‫كامريا اجليب املقاومة للماء‬ ‫ُطرح���ت م�ؤخ���ر ًا كام�ي�را اجليب‬ ‫‪ Camileo BW10‬املمي���زة‬ ‫وامل�ضادة للمياه بعمق ‪ 2‬مرت والتي‬ ‫تتميز بالآتي ‪:‬‬ ‫• دعم تقني���ة ‪Flip Mino HD‬‬ ‫عالي���ة اجل���ودة ذات احلج���م‬ ‫امل�صغر‬ ‫• دع���م كامل بالفيدي���و ‪1080p‬‬ ‫ودقة ‪ 5MP‬وقدرة تكبري‪.10x‬‬ ‫• �سرعة توايل ال�صورة ‪ 30fps‬يف‬

‫طابعتك اجلديدة متتلك‬ ‫بريدها الإلكرتوين اخلا�ص‬

‫�أو���ض��ح��ت �شركة ‪ HP‬ان��ه��ا �ستقوم قريب ًا‬ ‫ب��ال��ك�����ش��ف ع���ن ط���اب���ع���ات ج���دي���دة ُت��دع��ى‬ ‫‪ Photosmart e-All-in-One‬لها القدرة‬ ‫ع��ل��ى االرت���ب���اط ب��الإن�ترن��ت ومت��ت��ل��ك بريد ًا‬ ‫�إلكرتوني ًا خا�ص ًا بها و يرجح �أن ت�ستعمل نظام‬ ‫‪ web OS‬والفكرة هنا �أن يكون لكل طابعة‬ ‫بريد �إلكرتوين خا�ص بها متكننا من �إر�سال‬ ‫امل�ستندات من �أي جهاز يدعم االنرتنت �إىل‬ ‫الربيد اخلا�ص بها ومن ثم طباعة حمتويات‬ ‫امل�ستند امل��ر���س��ل‪ .‬كما �إن ه��ذه الطابعات‬ ‫�ستملك �شا�شات تعمل باللم�س‪.‬‬

‫الثانية‪.‬‬ ‫• غالف مطاطي خارجي ويتحمل‬ ‫ال�صدمات والغبار والرمل ‪.‬‬ ‫• تدع���م بطاق���ات ‪ SD‬ب�سع���ة‬ ‫تخزين‪ 64GB‬مع منفذ ‪HDMI‬و‬ ‫‪ HDTV‬وميكنها التحميل املبا�شر‬ ‫بوجود خدمة االنرتنت من حتميل‬ ‫الفيديو �إىل موقع ‪.Youtube‬‬ ‫• يبلغ ثم���ن الكامريا ‪ 130‬جنية‬ ‫�إ�سرتليني ًا‪.‬‬

‫ويب كام تدعم تقنية مكاملات الفيديو‬ ‫ك�شف���ت �شركة ‪ Logitech‬عن �أربع كامريات تدع���م تقنية مكاملات الفيديو‬ ‫ع�ب�ر االنرتنت بج���ودة ‪ 720p‬وواحدة منها بجودة ‪ 1080p‬واملميز �أن �سعر‬ ‫الأربع ب�سعر رخي�ص جد ًا‪.‬‬ ‫كام�ي�را الوي���ب ‪ Logitech HD Pro C910‬ب�سع���ر ‪ 100‬دوالر �أمريك���ي‬ ‫وماميي���ز هذه الكامريا �أنها تعمل مكاملات فيدي���و بجودة ‪ 720p‬مع �إمكانية‬ ‫ت�سجيل املكاملة بجودة ‪ 1080p‬ورفعها �إىل اليوتيوب �أو �أي موقع خا�ص بعامل‬ ‫الفيديوهات‪ .‬دقة الكامريا ‪ 10‬ميغابك�سل مما يعني �أنه �سيمكنك من التقاط‬ ‫ال�صور ب�شكل ج ّيد وهنالك منفذان لل�صوت �أحداهما مانع ال�ضجيج‪.‬‬ ‫ننتق���ل �إىل كامريا الوي���ب ‪ C510‬والتي ب�إمكانها عم���ل مكاملة فيديو بجودة‬ ‫‪ 720p‬وال���دوران بدرج���ة ‪ 360‬درج���ه حتى يت�سنى لك ب���ثّ كل من معك يف‬ ‫الغرف���ة ودق���ة الكام�ي�را ‪ 8‬ميغابك�سل‬ ‫وال�سعر ‪ 60‬دوالر ًا �أمريكي ًا‪.‬‬ ‫�أخ�ي�را ننتق���ل �إىل ‪ C310‬و ‪C270‬‬ ‫واللت���ان �ستكلف���ان ‪ 50‬و‪ 40‬دوالر ًا‬ ‫�أمريكي��� ًا وميكنهما من عمل مكاملات‬ ‫الفيديو بجودة ‪ 720p‬وهما ي�ستهدفان‬ ‫فقط هذه اخلا�صية‪.‬‬

‫�أقرا�ص �صلبه‬ ‫‪ My Book Studio LX‬لأنظمة املاك‬ ‫‪ FireWire 800‬و ‪USB 2.0‬‬ ‫وبالن�سب���ة لل�سع���ات فهنال���ك ‪1‬‬ ‫و‪ 2‬تريا بايت �أم���ا الأ�سعار فهي‬ ‫‪ 199‬و ‪ 299‬دوالر ًا �أمريكي ًا وهي‬

‫�أعلنت �شرك���ة وي�سرتن ديجتال‬ ‫عن �أقرا�ص �صلبه خارجية ‪My‬‬ ‫‪ Book Studio LX‬لأجه���زة‬ ‫�أب���ل بت�صمي���م م�شاب���ه ج���د ًا‬ ‫حلا�سب���ات املاك ب���وك  ومبنفذ متوفرة الآن‪.‬‬

‫‪11‬‬


‫‪12‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫�أنظمة �شبكات النقال‬

‫تقنيات االت�صال‪:‬‬

‫اعداد ‪/‬‬ ‫م‪� /‬سامية علي ال�شريفي‬

‫· تقنيات الربط والتو�صيل لأجيال االت�صاالت‪.‬‬

‫�أجيال �أنظمة ال�شبكات الال�سلكية‪:‬‬ ‫· اجليل ال�صفري و �أول خطوات النقال ‪.‬‬

‫اجليل الأول‪:‬‬

‫· جيل يعتمد على الإ�شارة التماثلية‪.‬‬ ‫· �إمكانية جتوال امل�ستخدم‪.‬‬

‫اجليل الثاين‪:‬‬

‫· تقنية حتويل الأ�صوات �إىل �سيل من ‪� 0‬أو ‪. 1‬‬ ‫· وي�ؤمن نقل �أ�سرع للبيانات عرب �شبكات حمدثة‪.‬‬ ‫· اجليل الثاين والن�صف ي�صف الأنظمة مابني اجليل‬ ‫الثاين والثالث‪.‬‬

‫اجليل الثالث‪:‬‬

‫· �سرعات �أعلى تتعدى امليجابت الواحد يف الثانية‪.‬‬ ‫· التكاليف الباهظة �سبب رئي�سي يف ت�أخر االنت�شار‪.‬‬

‫اجليل الرابع واخلام�س‪:‬‬

‫اجليل الرابع �شبكة النفاذ الال�سلكي �إىل ال�شبكات‬ ‫الوا�سعة النطاق‪.‬‬ ‫اجليل اخلام�س وتطلعات م�ستقبلية‪.‬‬

‫الت�شبيك الال�سلكي‪:‬‬

‫· طرق متطورة حققت انت�شار للت�شبيك الال�سلكي‪.‬‬ ‫�أجيال �أنظمة ال�شبكات الال�سلكية‬

‫التنقل والرتحال الدائمني هي خا�صية �أ�سا�سية حمتكرة‬ ‫على البدو الرحل الباحثني عن الكلأ واملرعى وانتقلت‬ ‫�أي�ضا �إىل كربى عوا�صم ال��دول ال�صناعية يف العامل‪.‬‬ ‫ولكن هذا التنقل يتطلب قدرا كبريا من املرونة واحلرية‬ ‫بحثا عن الفر�ص ال�ضائعة واملخبئة يف مكان ما ويف‬ ‫قلب هذا املجتمع املتنقل تلعب االت�صاالت دور ًا �أ�سا�سي ًا‬ ‫للجمع بني اال�ستقرار والتنقل‪ .‬وقد عرفت االت�صاالت‬ ‫منذ الإن�سان الأول القدمي فكانت منها و�سيلة التخاطب‬ ‫وتكون �إما باللغة الناطقة بينهم �إذا كانت مفهومة �أو‬ ‫بلغة الإ�شارة �إذا كانت اللغة الناطقة عائق بينهم‪ ،‬هذا‬ ‫بالن�سبة للم�سافات القريبة‪� ،‬أم��ا بالن�سبة للم�سافات‬ ‫البعيدة فكانوا ي�ستخدمون طرق �أخرى لالت�صال منها‬ ‫الدخان واحلمام الزاجل والطبول وغريها من الو�سائل‬ ‫التي عرفت عند قبائل و�شعوب معينة‪.‬‬

‫‪13‬‬


‫تقنيات االت�صال‬ ‫تقنيات الربط والتو�صيل‬ ‫لأج����ي����ال االت�������ص���االت‪.‬‬

‫م��ن امل��ع��ل��وم �أن ���ش��رك��ات االت�����ص��االت‬ ‫ت�ستخدم تقنيات متعددة لالت�صاالت يف‬ ‫�أجيالها املتعددة ومنها على �سبيل املثال‬ ‫نظام الـ ‪ GSM‬ونظام الـ ‪CDMA‬‬ ‫وال��ذي يعتمد على تقنية ‪TDMA‬‬ ‫و�سنتطرق هنا لبع�ض ه��ذه التقنيات‬ ‫واه��م امل��زاي��ا وامل��ع��اي�ير اخلا�صة بها‪.‬‬

‫ ‪. 1900MHZ‬‬‫نظام الهاتف النقال املتطور ‪AMPS‬‬ ‫‪ AMPS‬اخت�صار لـ‪ Advance Mobile Phone System‬وهو ‪. 1800MHZ -‬‬ ‫النوع الأكرث انت�شارا ل�شبكة الهاتف النقال التماثلية يف اجليل الأول‪. 900MHZ - .‬‬ ‫ا�ستخدمت جواالت ‪ AMPS‬مدى من الرتددات‬ ‫بني ‪ 824‬ميجا هرتز و ‪ 894‬ميجا هرتز‪ .‬وملا‬ ‫تقنيات الو�صول املتعدد‬ ‫كانت الهواتف التماثلية مالئمة الت�صاالت نقل‬ ‫تعترب من �أه��م املفاهيم لأي نظام نقال‪ .‬وتعني‬ ‫الأ�صوات �أكرث منها الت�صاالت نقل البيانات‪.‬‬ ‫م�شاركة امل�ستخدمني يف �آن واحد �أو عدد كبري من‬ ‫فقد جرى اال�ستعا�ضة عن �شبكات نظام الهاتف‬ ‫امل�شرتكني يت�شاركون يف م�ساحة م�شرتكة من قناة‬ ‫النقال املتطور بال�شبكات الال�سلكية الرقمية‪.‬‬ ‫راديو بدون حدوث تداخل‪� .‬إن الهدف من تقنيات‬ ‫وهي تعمل على نطاق ‪ 800‬ميجاهرتز الرتددي‬ ‫تعدد الو�صولية هو تركيب الإ���ش��ارات ال�صادرة‬ ‫وت�ستخدم تقنية الـ ‪. FDMA‬‬ ‫م��ن م�����ص��ادر خمتلفة ع��ل��ى و���س��ط بحيث ميكن‬ ‫ف�صل هذه الإ�شارات بدون تداخل عند النهاية‪.‬‬ ‫املقيا�س العاملي لالت�صاالت‬

‫النقالة ‪GSM‬‬

‫‪ GSM‬اخ��ت�����ص��ار لـ‪Global Standard‬‬ ‫‪ for Mobile Communication‬وهى‬

‫�أحد الأنظمة الرقمية الرائدة للهواتف النقالة يف اجليل الثاين‪.‬‬ ‫وي�ستخدم نظام ‪ GSM‬معيار ‪ TDMA‬بحزمة تردد �ضيقة‪ ،‬مما‬ ‫ي�سمح ب�إجراء ‪ 8‬مكاملات متزامنة على نف�س الرتدد الال�سلكي‪ .‬ويتم‬ ‫تخ�صي�ص تردد ثابت لكل م�شرتك على ال�شبكة وال يتم تغيريه‪ .‬ويتم‬ ‫نقل البيانات ب�سرعة ت�صل �إىل ‪ 9.5‬ك ب‪/‬ث ‪ ،‬تعترب ‪ .GSM‬وتعمل‬ ‫‪ GSM‬على ثالثة ترددات خمتلفة‪:‬‬ ‫‪14‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫تقنية الو�صول املتعدد بتق�سيم‬ ‫الرتدد ‪FDMA‬‬

‫‪ FDMA‬اخت�صار لـ ‪Frequency Division Multiple Access‬‬

‫ت�ستخدم يف �شبكات الأمن العامة  وال�شبكات الال�سلكية التجارية‬ ‫ال�ستغال ل الطيف الرتددي بال�شكل الأمثل حيت يتم تق�سيم احلزمة‬ ‫الرتددية �إىل قنوات ذات ترددات �صغرية‪ ,‬كل قناة متنح مل�شرتك‬ ‫واح��د وبني هذه القنوات الرتددية يوجد ما ي�سمى بحزمة �أمان‬ ‫(‪ )Guard band‬ملنع تقليل التداخل بني القنوات املتجاورة ‪ .‬وهذا‬


‫تقنية الو�صول املتعدد بتق�سيم الرتميز‬ ‫‪CDMA‬‬

‫يتطلب وجود مر�شحات عالية اجلودة والدقة يف النظام لتحقيق هذا‬ ‫العزل‪�.‬إن حجم  احليز الرتددي يتعلق بنوع الإ�شارة التي �سرت�سل‬ ‫على هذا احليز و عند ا�ستخدام املحطة الال�سلكية حليز ما ال ميكن‬ ‫‪ CDMA‬اخت�صار لـ ‪ Code Division Multiple Access‬وهي‬ ‫ملحطة ثانية يف نف�س املنطقة ا�ستخدام نف�س احليز‪.‬‬ ‫�أحدى �أنواع تقنيات الطيف املنثور وت�ستخدم لزيادة كفاءة الطيف‬ ‫ ‬ ‫ال�ترددي با�ستخدام �أنظمة الـ ‪ TDMA‬و ‪ , FDMA‬وتعتمد على‬ ‫تقنية الو�صول املتعدد بتق�سيم الزمن‬ ‫دخ��ول كافة امل�شرتكني بنف�س الوقت وب�تردد م�شرتك ولكن لكل‬ ‫م�شرتك ترميز خا�ص به‪ ،‬وهذا الرتميز يكون م�شرتك بني الطرفية‬ ‫‪TDMA‬‬ ‫‪ TDMA‬اخت�صار ل��ـ ‪ Time Division Multiple Access‬واملحطة الال�سلكية ‪.‬‬ ‫وت�ستخدم هذه التقنية يف الأنظمة الت�شارك الرقمية ‪ TETRA‬ويف تعمل هذه التقنية على حزمتني من الطيف الرتددي ‪:‬‬ ‫�شبكات الـهواتف النقالة‪ .‬حيث تق�سم القناة �إىل حيزات زمنية‪ - ،‬عري�ضة املجال ‪: WCDMA‬تعمل بعر�ض جمال ‪. 5MHz‬‬ ‫فعند ت�سجيل امل�شرتك يف املحطة الال�سلكية ف���إن املحطة تعطي ‪� -‬ضيقة املجال‪ :‬وتعمل بعر�ض جمال ‪. 1.25MHz‬‬ ‫امل�شرتك قناتني واحدة للإر�سال والأخرى لال�ستقبال وعندها ي�أخذ �إن �أه��م ا�ستخدامات هذه التقنية هي يف اجليل الثالث للهواتف‬ ‫امل�شرتك حيز زمني واحد ح�سب ما هو متوفر يف القناة فالطرفية النقالة ‪  UMTS‬وكذلك يف التطبيقات الع�سكرية حيث متتاز �أنها‬ ‫ال تر�سل كل الوقت‪ ،‬و�إمنا تر�سل وت�ستقبل يف حيز زمني حمدد من ذات ممانعة عالية للتعر�ض للت�شوي�ش والتداخل‪� .‬إال �أنها تتطلب دقة‬ ‫القناة �ضمن ما ي�سمى بالر�شقات وهذه الر�شقات يعاد جتميعها يف كبرية جد ًا يف �ضبط ا�ستطاعة �أجهزة امل�شرتكني ح�سب بعدها عن‬ ‫املحطة الال�سلكية‪.‬‬ ‫امل�ستقبل فنح�صل على �صوت متوا�صل الن هذه العملية �سريعة ‪.‬‬

‫‪15‬‬


‫�أجيال �أنظمة‬ ‫ال�شبكات الال�سلكية‬ ‫اجل���ي���ل ال�����ص��ف��ري و�أول‬ ‫خطوات النقال‪.‬‬

‫عندما نحاول �أن نقتني جوال جديد ف�إن ما يلفت انتباهنا هو‬ ‫جيل اجلوال والتقنيات التي يدعمها يف التعامل مع �شبكات‬ ‫و�أنظمة االت�صاالت العديدة املعتمدة يف جميع �أنحاء العامل‪،‬‬ ‫فهناك ج��واالت من اجليل الأول والثاين والثالث والرابع‬ ‫وقريب ُا اخلام�س‪ ،‬واالنتقال من جيل �إىل �آخر يعتمد على‬ ‫التقنيات التكنولوجية التي �أدخلت على اجلوال وال�شبكة‬ ‫ويف هذا اجلزء �سنتعرف على �أجيال اجلوال والفرق بني كل‬ ‫جيل ومميزاته ومدى التقنيات التي ا�ستحدثت و�أدخلت على‬ ‫هذه التقنية املتطورة‪.‬‬

‫مب�سافة ( ‪ . )3000km‬وبذلك بد�أت التقنيات الال�سلكية ‪ ,‬ففكر‬ ‫نبذة من تاريخ النقال‬ ‫يف �سنة ‪1806‬م ظهرت املوجات الكهرومغناطي�سية التي تقا�س مهند�سو الال�سلكي بتوفري خدمة هاتفية لكل �شخ�ص على حده‪،‬‬ ‫بالهرتز ( ‪ ) Hz‬ن�سبة �إىل عامل الطبيعة الأملاين هرتز الذي �أجرى فكان احلل الأمثل هو ا�ستخدام الهواتف النقالة‪.‬‬ ‫�أول جتربة يف الف�ضاء �أ�سماها التذبذب الكهرومغناطي�سي و�أثبت يف‬ ‫هذه التجربة �إمكانية �إر�سال املوجات الراديوية من مكان �إىل مكان‬ ‫اجليل ال�صفري ‪0G‬‬ ‫�آخر دومنا احلاجة �إىل تو�صيالت بني املر�سل وامل�ستقبل‪ .‬ومن ذلك‬ ‫وفقا لوا�ضعي امل�سميات ب��د�أ اجليل ال�صفري ‪ 0G‬يف الواليات‬ ‫احلني �أثبت �أن موجات الراديو ت�سري بنف�س �سرعة ال�ضوء‪.‬‬ ‫وكانت �أول و�سيلة ات�صال �سلكية هي التلغراف حيث يف عام ‪ 1844‬املتحدة وكندا‪ .‬وكان مبثابة البذرة الأوىل التي بد�أت به الهواتف‬ ‫النقالة‪ .‬كان مدى موجات الراديو املتاحة لهذه‬ ‫م مت �إر�سال �أول برقية يف التاريخ بوا�سطة تلغراف‬ ‫الهواتف حمدود للغاية مما نتج عنه ان�شغال‬ ‫مور�س ( ‪ ) Morse‬من وا�شنطن �إىل بلتيمور‬ ‫ال�شبكة ب�سرعة كما �أن التداخل ال�صوتي �شكل‬ ‫مب�����س��اف��ة ( ‪ ،) 65km‬حل���ق ه���ذا االخ��ت�راع‬ ‫�إزعاج ًا بالغا‪ ،‬وكذلك �ضعف الإ�شارة الواردة‬ ‫ظهور الهاتف‪ .‬ح��دث بعدها ت��ط��ورات كثرية يف‬ ‫من ال�برج‪ .‬عــالج كل ه��ذه امل�شاكل مل يكن‬ ‫�أجهزة �شبكة الهاتف مثل الكمبيوترات و�أجهزة‬ ‫ممكنا يف ظ��ل العتاد التقني امل�ستخدم بل‬ ‫الفاك�سات و�أج��ه��زة الفيديو‪ .‬بعدها ج��اء العامل‬ ‫ا�ستلزم تغري كل �شيء وال�صعود لرتددات �أعلى‬ ‫الإيطايل ماركوين �سنة ‪1895‬م م�ستفيدا من‬ ‫من تلك امل�ستخدمة �آو مبعنى اب�سط تكاليف‬ ‫املوجات الراديوية ف�أن�ش�أ �أول نظام ات�صال على‬ ‫باهظة والطريف �أن الهواتف الداعمة لهذه‬ ‫مدى بعيد بوا�سطة هوائي �صنع من خيط نحا�سي‬ ‫التقنية مل يتم ت�صنيفها كهواتف نقالة �إذ �أنها‬ ‫ط��وي��ل وجن���ح م���ارك���وين يف ���س��ن��ة ‪1951‬م يف‬ ‫ما �أن حتجز تردد راديوي فال ميكنها �أن تتغري‬ ‫تو�صيل االت�صال الال�سلكي عرب املحيط الأطلنطي‬ ‫�أثناء �إجراء املكاملة مما مثل قيدا على حرية‬ ‫بوا�سطة تلغرافه الال�سلكي حيث متكن من �إر�سال‬ ‫حترك امل�ستخدم ‪.‬‬ ‫ر�سالة من كورونول ب�إجنلرتا �إىل جزيرة نيوفوالند‬

‫‪16‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫اجليل الأول ‪G1‬‬

‫االت�صال الال�سلكي التماثلي (‪)Analog‬‬ ‫جيل يعتمد على الإ�شارة التماثلية‪.‬‬ ‫�إمكانية جتوال امل�ستخدم‪.‬‬

‫بالرغم من اختالف معايريها �إال �أنها ت�شاركت ببع�ض‬ ‫اخل�صائ�ص والتي �أب��رزه��ا‪ :‬نقل ال�صوت بوا�سطة‬ ‫التعديل الرتددي وذلك ب�شكل متثيلي (‪)Analog‬عرب‬ ‫الهواء و ا�ستخدام تقنية الـ ‪ FDMA‬لتحقيق النفاذ‬ ‫للم�ستخدمني‪.‬‬

‫هذه الطريقة من االت�صال كانت ناجحة لأنها ا�ستخدمت يف نقل‬ ‫الأ�صوات �أكرث منها لنقل البيانات‪ .‬وتعتمد فكرة عملها على تخ�صي�ص‬ ‫قناة ذات ت��رددات خمتلفة لكل م�شرتك ويبلغ عدد القنوات لكل‬ ‫حمطة �إر�سال ‪ 832‬قناة يف�صل بني كل قناة والأخرى نطاق ترددي‬ ‫بعر�ض ‪ 30‬كيلو هرتز‪.‬‬

‫املميزات‬

‫نبذة تاريخية‬

‫انت�شرت نظم االت�صاالت النقالة الال�سلكية املبكرة يف بداية ‪1980‬‬

‫يف اليابان والدول اال�سكندينافية‪ ,‬ثم اكت�سحت العامل عموم ًا وعرفت‬ ‫جميعها ب�أنظمة اجليل الأول‪ .‬لكن �أول مكاملة من هاتف نقال يدعم‬ ‫اجليل الأول يعود تاريخها �إىل ابريل ‪.1973‬‬

‫اخل�صائ�ص العامة‬

‫بالرغم من اختالف معايريها �إال �أنها ت�شاركت ببع�ض اخل�صائ�ص‬ ‫والتي �أبرزها‪:‬‬ ‫• نقل ال�صوت بوا�سطة التعديل ال�ترددي وذل��ك ب�شكل متثيلي‬ ‫(‪)Analog‬عرب الهواء‪.‬‬ ‫• ا�ستخدام تقنية الـ‪ FDMA‬لتحقيق النفاذ للم�ستخدمني‪.‬‬

‫تقنيات اجليل‬

‫ومن �أكرث هذه الأنظمة �شيوع ًا ‪:‬‬ ‫• ‪FDMA‬‬ ‫• ‪AMPS‬‬ ‫• ‪ETACS‬‬ ‫• ‪NMT‬‬

‫• ا�ستمرارية �شبكة الهاتف العامة ‪.PSTN‬‬ ‫• تغطية ال�سلكية ملناطق وا�سعة مع احتمالية منخف�ضة ن�سبي ًا لقطع‬ ‫املكاملات �أو �إ�سقاطها‪.‬‬ ‫• جودة نقل مقبولة‪.‬‬ ‫• �إمكانية جتوال امل�ستخدم‪.‬‬ ‫• ا�ستغالل الطيف الرتددي واالنت�شار املبكر‪.‬‬

‫العيوب‬

‫• ات�ساع قاعدة امل�شرتكني‪.‬‬ ‫• ملكية برتوكول االت�صال بني‬ ‫ال��ـ ‪ LSs‬وال��ـ ‪ MSTOs‬لبائع‬ ‫واحد (مزود اخلدمات) ‪.‬‬ ‫• قلة التعاون بني املزودين الذي‬ ‫جعل �إجراء �أو ا�ستالم املكاملات‬ ‫والتمتع باخلدمات حم��دود ًا يف‬ ‫نطاق �ضيق‪.‬‬ ‫لكن زيادة الطلب على م�ستويات‬ ‫�أع���ل���ى م���ن ك���ف���اءة ال��ط��ي��ف‪،‬‬ ‫وال��رغ��ب��ة ب��خ��دم��ات �إ�ضافية‪،‬‬ ‫وت���و����س���ع جم�����ال االت�������ص���االت‬ ‫وال���ت���ج���وال‪ ,‬وت���ط���ور م��رم��زات‬ ‫ال�صوت الرقمية واال�ستمرارية‬ ‫يف زي������ادة ت�����ص��غ�ير ال������دارات‬ ‫امل��ت��ك��ام��ل��ة ق��د دف��ع��ت جميعها‬ ‫ب�أنظمة اجليل الثاين للظهور‪.‬‬

‫‪17‬‬


‫اجليل الثاين ‪G2‬‬

‫االت�صال الال�سلكي الرقمي (‪)Digital‬‬ ‫تقنية حتويل الأ�صوات �إىل �سيل من ‪� 0‬أو ‪. 1‬‬ ‫وي�ؤمن نقل �أ�سرع للبيانات عرب �شبكات حمدثة‪.‬‬ ‫اجليل الثاين والن�صف ي�صف الأنظمة مابني‬ ‫اجليل الثاين والثالث‪.‬‬

‫ي�صنف احليل الثاين من �ضمن الأنظمة الرقمية‬ ‫املدعومة من قبل معاهدات التجوال الدويل‬ ‫والتي ت�سمح ب�إمكانية ت�شغيل الهاتف النقال‬ ‫خارج احلدود الدولية لأي بلد‪ .‬تتمتع �شبكات‬ ‫اجليل الثاين بقدرة ا�ستيعابية �أكرب بكثري من‬ ‫القدرة اال�ستيعابية ل�شبكات اجليل الأول والتي‬ ‫مت حتقيقها عن طريق تق�سيم قناة االت�صال بني‬ ‫عدة م�ستخدمني و�إدخال حت�سينات �أخرى على‬ ‫النظام مثل ا�ستخدام البنية الهرمية للخاليا‪.‬‬

‫اجليل الثاين والن�صف‬

‫وت��ع��ت��م��د ه����ذه ال��ت��ق��ن��ي��ة يف حت��وي��ل الأ�����ص����وات �إىل ���س��ي��ل من‬ ‫ال��ب��ت��ات ال��ت��ي حت��ت��وي ع��ل��ى ‪ 0‬و‪ 1‬ل�تر���س��ل فيما ب��ع��د ال�سلكي ًا‪ .‬وي�ستخدم لو�صف الأنظمة تعمل بني اجليل الثاين والثالث‪ .‬ويقوم‬ ‫ووف����ر ه���ذا اجل��ي��ل و���س��ي��ل��ة ج��ي��دة ل��ن��ق��ل ال��ب��ي��ان��ات ال�سلكي ًا‪ .‬بالدمج ما بني التحويل بني الدارات وحتويل الرزم الرقمية وي�ؤمن‬ ‫نقل البيانات بوترية �أ�سرع عرب �شبكات حمدثة من اجليل الثاين‬ ‫تقنيات اجليل‬ ‫• وت�ؤمن تقنية اجليل الثاين والن�صف بع�ض فوائد اجليل الثالث‬ ‫هناك �أربعة تقنيات �أ�سا�سية م�ستخدمة يف هذا اجليل‪:‬‬ ‫املتطورة بدون التكلفة ال�ضخمة املطلوبة لتطبيق معايري اجليل‬ ‫• ‪. PDC‬‬ ‫الثالث يف �شبكات الهاتف النقال ‪ ,‬ولعل هذا هو ال�سبب الرئي�س‬ ‫• ‪.TDMA‬‬ ‫لتطوير اجليل الثاين والدخول به يف املرحلة الثانية وما بعدها ‪.‬‬ ‫• ‪. CDMA‬‬

‫اجليل الأول والثاين‬

‫املزايا‬

‫• يعمل اجليل الأول بنظام متاثلي ‪ Analog‬بينما الثاين يعمل • خا�صية االنتظار‪.‬‬ ‫• خ��ا���ص��ي��ة االت�������ص���االت‬ ‫بنظام رقمي ‪.Digital‬‬ ‫امل����ت����ع����ددة ح���ت���ى خم�سة‬ ‫• م�ستوى جودة �أعلى‪.‬‬ ‫متحدثني‪.‬‬ ‫• على خالف اجليل الأول فاجليل الثاين م�شفر بالكامل‪.‬‬ ‫• �سرعة �أعلى لنقل البيانات‬ ‫• القابلية لت�صحيح �أخطاء الإر�سال‪.‬‬ ‫وت�صفح االنرتنت‪.‬‬ ‫• م�شاركة القنوات تلقائيا بني امل�ستخدمني‪.‬‬ ‫• حتديد هوية املت�صل‪.‬‬ ‫مزايا جديدة‬ ‫• الربيد ال�صوتي‪.‬‬ ‫• القدرة على �إر�سال الر�سائل الن�صية الق�صرية‪.‬‬ ‫• ا����س���ت���خ���دام اخل���رائ���ط‬ ‫• االت�صال باالنرتنت‪.‬‬ ‫املالحية ‪.GPS‬‬ ‫• خدمة التجوال العاملي‪.‬‬ ‫• �إر�سال ر�سائل الو�سائط‬ ‫• �إر�سال وا�ستقبال الفاك�سات‪.‬‬ ‫املتعددة‪.‬‬ ‫• حتويل ومنع املكاملات‪.‬‬ ‫• �إر�سال وا�ستقبال مكاملات البيانات‪.‬‬ ‫‪18‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫اجليل الثالث ‪G3‬‬

‫االت�صال الال�سلكي الرقمي عري�ض النطاق‬ ‫(‪)Digital Broad Band‬‬ ‫�سرعات �أعلى تتعدى امليجابت الواحد يف‬ ‫الثانية‪.‬‬ ‫التكاليف الباهظة �سبب رئي�سي يف ت�أخر‬ ‫االنت�شار‪.‬‬

‫• ‪.UMTS‬‬ ‫• ‪. W-CDMA‬‬

‫تقنيات اجليل‬

‫جاء هذا اجليل ليفر�ض �سرعات �أعلى و�إمكانات‬ ‫�أكرب تتعدى �سرعة امليجابت الواحد يف الثانية‪،‬‬ ‫حيث تبقى جميع الأجيال ال�سابقة م�أ�سورة يف‬ ‫منطقة الكيلوبت‪/‬ث ‪.‬حيث يتميز بوجود حزمة‬ ‫تردد �أكرب ت�صل �إىل ‪ 384‬كيلوبت يف الثانية عندما‬ ‫يكون �أحد الأجهزة ثابت ًا �أو متحرك ًا ب�سرعة ال�سري‬ ‫العادي‪ ،‬و‪ 128‬كيلوبت يف الثانية يف ال�سيارة و‪2‬‬ ‫ميجابت يف الثانية يف التطبيقات الثابتة‪.‬‬ ‫�إىل اجليل الثالث مبا�شرة ‪.‬‬

‫اجليل‪G3.5‬‬

‫مت رفع �سرعة انتقال البيانات يف هذا اجليل من ال�شبكات �إىل ‪3‬‬ ‫ميجا بت يف الثانية الواحدة‪� .‬أكرث ما مييز �شبكات هذا اجليل �إمكانية‬ ‫املميزات‬ ‫التطوير املبا�شر ل�شبكات اجليل الثاين �إليها وب�شكل مبا�شر ومن دون‬ ‫• �إمكانية الدخول �إىل الإنرتنت ب�سرعات عالية‪.‬‬ ‫العبور �إىل �شبكات اجليل الثالث‪ .‬تعترب �شبكة (‪HSDPA=High-‬‬ ‫• �إمكانية نقل الفيديو وامل�ؤمترات امل�صورة‪.‬‬ ‫‪ )Speed Downlink Packet Access‬ال�شبكة الوحيدة‬ ‫• االت�صال ال�شخ�صي بال�صوت وال�صورة‪.‬‬ ‫املوجودة والتي ت�ستويف متطلبات‬ ‫• نقل البث الف�ضائي احلي وحتديد املواقع‪.‬‬ ‫وغريها من اخلدمات اجلديدة واملميزة والتي يعلن عنها من قبل اجليل الثالث و الن�صف والتي مل‬ ‫يكتمل و�ضع معايريها بالكامل‬ ‫�شركات الهواتف املحمولة ‪.‬‬ ‫حتى الآن‪.‬‬

‫االنت�شار‬

‫ت�أخر انت�شار �شبكات اجليل الثالث يف بع�ض الدول ب�سبب التكاليف‬ ‫الباهظة لرتخي�ص الرتددات الإ�ضافية ففي بع�ض �أجزاء العامل ال‬ ‫ت�ستخدم �شبكات اجليل الثالث ترددات البث ذاتها للجيل الثاين‪،‬‬ ‫مم��ا يتطلب م��ن م�شغلي الهواتف اجل��وال��ة بناء �شبكات جديدة‬ ‫بالكامل وترخي�ص ترددات جديدة ‪.‬‬ ‫وتعترب اليابان وكوريا اجلنوبية الأ�سرع ن�سبيا يف تبني اجليل الثالث‪.‬‬ ‫بعدما و�ضعتا بني �أولوياتهما تطوير البنى التحتية التكنولوجية‬ ‫وتخفي�ض كلفة ترخي�ص ال��ت�رددات اجل��دي��دة ‪ .‬ومي��ك��ن النظر‬ ‫�إىل اليابان على �أنها �أول دولة �أدخلت معايري اجليل الثالث على‬ ‫�شبكاتها‪ .‬م��رد ذل��ك وج��ود �شهية كبرية ل��دى اجلمهور الياباين‬ ‫ال�ستخدام الهاتف النقال وتطبيقاته بوفرة‪ .‬ولعل هذا ما يربر ملاذا‬ ‫اليابان مل متر باجليل الثاين والن�صف حيث قفزت من اجليل الثاين‬

‫اجليل ‪G3.75‬‬

‫هنا مت رفع معدل �سرعة انتقال‬ ‫البيانات �إىل ‪ 5.8‬ميجا بت يف‬ ‫الثانية ال���واح���دة‪ ،‬تعترب �شبكة‬

‫(‪HSUPA=High-Speed‬‬ ‫‪)Uplink Packet Access‬‬

‫ال�شبكة الوحيدة املوجودة والتي‬ ‫ت�ستويف متطلبات اجليل ‪3.75G‬‬ ‫والتي مل يكتمل و�ضع معايريها‬ ‫بالكامل حتى الآن‪.‬‬

‫‪19‬‬


‫اجليل الرابع ‪G4‬‬

‫�شبكة بروتوكول الإنرتنت (‪)IP‬‬ ‫اجليل الرابع �شبكة النفاذ الال�سلكي �إىل‬ ‫ال�شبكات الوا�سعة النطاق‪.‬‬ ‫اجليل اخلام�س وتطلعات م�ستقبلية‪.‬‬ ‫ومبعنى �أدق اجليل ال��راب��ع هو عبارة عن �شبكة مكونة من عدة‬ ‫�شبكات تقدم خدمات ات�صاالت خمتلفة‪ ،‬و�أه��م ما يتميز به هذا‬ ‫اجليل هو النفاذ الال�سلكي �إىل ال�شبكات الوا�سعة النطاق و�إمكانية‬ ‫التنقل بني الأنظمة املختلفة بجهاز واحد‪�.‬إ�ضافة �إىل ذلك ف�إن هذه‬ ‫الأنظمة تتيح للم�ستخدمني االت�صال بالإنرتنت ومع بع�ضهم البع�ض‬ ‫من خ�لال �أج��ه��زة خمتلفة يف �أي وق��ت �أو مكان وعلى �أي نطاق‪.‬‬

‫تقنيات اجليل‬

‫• ‪WiMAX‬‬ ‫• ‪UMTS- LTE‬‬ ‫• ‪EVDO‬‬

‫املميزات‬

‫• �سرعات نقل وبث عالية‪.‬‬ ‫• �إم��ك��ان��ي��ة التنقل ب�ين الأن��ظ��م��ة املختلفة‬ ‫لل�شبكات الال�سلكية ‪.‬‬ ‫• تغطية جغرافية وا�سعة‪.‬‬ ‫• �أمان عايل يف نقل املعلومة‪.‬‬ ‫• تكلفة منخف�ضة‪.‬‬

‫�أنظمة الـ ‪ITS‬‬

‫ت�����س��ت��خ��دم �أن��ظ��م��ة اجل��ي��ل ال���راب���ع �شبكات‬ ‫ال��ن��ق��ل ال��ذك��ي��ة ‪ ITS‬ل��ت��ح��ق��ي��ق التغطية‬ ‫‪ ،‬وت�����ؤم����ن ت��ل��ك ال�����ش��ب��ك��ات ����س���رع���ات نقل‬ ‫ع��ال��ي��ة للمعلومات ول��ك��ن �إر����س���ال معلومات‬ ‫ال�سلكية �سريعة عرب ه��ذه ال�ت�رددات العالية‬ ‫يت�سبب مب��ا ي��ع��رف بخبو ال�ت�ردد االنتقائي‪،‬‬ ‫‪20‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫اجليل الرابع لالت�صاالت لي�س جمرد‬ ‫��قنية �أو معيار واحد �إمنا هو عبارة عن‬ ‫جمموعه من التقنيات والربتوكوالت‬ ‫التي تظهر يف �شكل �أنظمة ات�صاالت‬ ‫جديدة للو�صول �إىل تقدمي خدمات‬ ‫املعلومات الال�سلكية وا�سعة النطاق‪.‬‬ ‫ول�����ذا ف����إن���ه ق���د مت ت��ب��ن��ي ال���ن���م���اذج ذات ال��ت�����ض��م�ين املتعدد‬ ‫مثل‪ OFDM‬ل��ل��ح�����ص��ول ع��ل��ى خ��دم��ة ذات ن��وع��ي��ة عالية‪.‬‬ ‫وت�ساعد �أنظمة ‪ ITS‬على حل م�شاكل االختناقات يف ال�شبكة‪ ،‬كما‬ ‫توفر خدمات متعددة الو�سائط لل�سائقني وامل�سافرين‪ .‬ولبناء نظام‬ ‫‪ ITS‬ف�إنه يتم تركيب عدد كبري من املحطات ‪Base station‬‬ ‫على طول الطريق لتبادل املعلومات مع العربات ال�سائرة بينما تن�ش�أ‬ ‫�شبكة �ألياف ب�صرية لنقل املعلومات ال�سريعة �إىل نقاط النفاذ هذه‪.‬‬ ‫�إن التقارب بني املوجهات الراديوية و�أنظمة الألياف الب�صرية �أوجد ما‬ ‫ي�سمى بـ ‪ ،Radio-on-Fiber‬فيمكن با�ستخدام تقنية نقل املوجات‬ ‫الراديوية فوق الألياف ال�ضوئية نقل عدة خدمات عري�ضة النطاق‪.‬‬

‫اجليل اخلام�س ‪G5‬‬

‫حمطات املن�صات العالية‬ ‫(‪)HAPS‬‬

‫هناك �أفكار لتغطية امل�ساحات الوا�سعة با�ستخدام‬ ‫حمطات عالية‪ .‬هذه املن�صات يتوقع �أن تكون يف‬ ‫الغالف اجلوي وعلى ارتفاع ‪ 20‬كم‪ .‬وبا�ستخدام‬ ‫�أ�شعة �ضوئية ميكن ال��رب��ط ب�ين ه��ذه املن�صات‬ ‫ب�شبكة متتالية يف الهواء حيث تدعم هذه ال�شبكات‬ ‫خدمات الطرفيات الثابتة واملتنقلة‪ .‬ونظر ًا لأن‬ ‫املحطات ت�ستخدم نطاق املوجات امللليمرتية ف�إن‬ ‫هوائيات �صغرية �ستكون كافية لنقل ‪144Kb/s‬‬ ‫نحتاح �إىل و�ضع هوائي لل�سيارات با�ستخدام القط‬ ‫هوائي ذو قطر ‪� 5‬سم‪.‬‬


‫الت�شبيك الال�سلكي‬ ‫ط����رق م��ت��ط��ورة ح��ق��ق��ت انت�شار‬ ‫للت�شبيك الال�سلكي‪.‬‬

‫كثرية هي ال�شبكات الال�سلكية �أو خيارات الت�شبيك الال�سلكي‪،‬‬ ‫حيث تتنوع ال�شبكات الال�سلكية بتنوع الو�سيط ال�شبكي‪ ،‬و‬ ‫كثرية هي و�سائط الربط الال�سلكي يف ما بني الأجهزة التقنية‪،‬‬ ‫مثل الأ�شعة حتت احلمراء ‪� IR‬أو الرتدد الراديوي ‪ RF‬وجهاز‬ ‫التحكم عن بعد ‪ Remote Control‬ولوحة املفاتيح والف�أرة‬ ‫الال�سلكيتان و�سنحاول التطرق لأه��م هذه التقنيات انت�شار ًا‬ ‫وتطبيق ًا مثل الواي ماك�س والبلوتوث‪......‬وغريه‪.‬‬

‫البلوتوث ‪Bluetooth‬‬

‫تعمل هذه التقنية مبوجات الراديو الق�صرية ‪ SW‬عرب الرتدد ‪2.4‬‬

‫جيجا هرتز ‪ ،‬وتدعم نقل البيانات يف اجتاه واحد فقط ا�ستقبا ًال �أو‬ ‫�إر�سا ًال ب�سرعة ‪720‬كيلوبت يف الثانية ‪ ،‬ثم ما لبثت التقنية �أن تطورت‬ ‫حتى �صارت تدعم العمل يف اجتاهني جلهاز واحد وب�سرعة �أعلى‪.‬‬ ‫وت ِع ُد التقنية يف �إ�صدارتها املوعودة ‪Bluetooth‬ب�سرعة �أعلى ت�صل‬ ‫�إىل ثالثة �أ�ضعاف ال�سرعة احلالية ‪ ،‬ومدى �أبعد ي�صل �إىل ‪ 80‬م بد ًال‬ ‫من ‪ 10‬م يف الإ�صدارة القدمية ‪ ،‬بل رمبا ي�صل �إىل ‪1000‬م بوا�سطة‬ ‫جهاز م�ساعد يق ّوي الإ�شارة‪ .‬بالإ�ضافة �إىل توزيع �إمكانية االت�صال‬ ‫ب�أكرث من جهاز وباجتاهني من خالل �إيجاد مو ّزع ‪ Hub‬بلوتوث ‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫و�ض ّمنت هذه التقنية كما هي احلال يف غريها من تقنيات الت�شبيك‬ ‫الال�سلكي يف بع�ض اللوحات الأم ‪ Motherboard‬ويف موائمات‬ ‫خا�صة عرب واجهة‪ ، USB‬بالإ�ضافة �إىل ت�ضمينها �أجهزة الهواتف‬ ‫النقالة التي منها انطلقت وات�سعت �شعبيتها ‪.‬‬

‫�شبكات الواي فاي ‪WiFi‬‬

‫ال ميكن لأي �أح���د مهتم ب��ع��امل احل��ا���س��ب الآيل‬ ‫ف�ض ًال عن ال�شبكات �أال يكون �سمع بهذا امل�صطلح‬ ‫الال�سلكي (‪ .)Wi-Fi‬وهي تقنية حديثة ن�سبي ًا‬ ‫ن�ش�أت يف �أواخ��ر الألفية املن�صرمة ‪ ،‬وا�ستطاعت‬ ‫اكت�ساح �ساحات االت�صاالت الال�سلكية ب�سرعتها‬ ‫املتفوقة و�سهولة تركيبها وقلة تكلفتها ‪ .‬تط ّورت‬ ‫هذه التقنية حتى ال يكاد جهاز �أو مكان يخلو من‬ ‫موجاتها املمتدة عرب الأثري ‪ ،‬حيث �أ�صبحت مقاهينا‬ ‫وفنادقنا ومطاراتنا بل حتى بيوتنا مزدحمة بهذه‬ ‫املوجات كما �أ�صبحت �أجهزتنا املحمولة واملكتبية‬ ‫حتمل تقنياتها وتتنف�س �أثريها‬ ‫معايري الواي فاي‪:‬‬

‫ املعيار ‪.802.11b‬‬‫ املعيار ‪.802.11a‬‬‫ املعيار ‪.802.11g‬‬‫ املعيار ‪.802.11e‬‬‫ املعيار ‪.802.11i‬‬‫ املعيار‪ 802.11ge‬و ‪ 802.11g pre-n‬و ‪802.11g MIMO‬‬‫ املعيار ‪.802.11n‬‬‫ املعيار ‪ 802.16‬الذي �سمي فيما بعد الواي ماك�س ‪.‬‬‫ �إ�ضافة �إىل ‪.802.16e‬‬‫وك��ان لكل معيار موا�صفاته التي يحددها بحيث تنتج ال�شركات‬ ‫عتادها بناء على مطابقة املعيار لنجد يف الأ�سواق كما �ضخم ًا من‬ ‫املنتجات الال�سلكية املعتمدة على عدد من املعايري املختلفة واملعتمدة‬ ‫يف �آن واحد‪.‬‬

‫�شبكات الواي ماك�س‬ ‫‪WiMAX‬‬

‫ل���ـ ‪Worldwide‬‬ ‫‪Interoperability‬‬

‫‪ WIMAX‬اخ��ت�����ص��ار‬ ‫‪for Microwave‬‬ ‫‪ ، Access‬وتعني �إمكانية الو�صول العاملي‬ ‫مب��وج��ات امل��اي��ك��روي��ف ‪.‬تتميز ه��ذه التقنية‬ ‫ب�سعة التغطية ت�صل �إىل ‪ 70-50‬كيلومرت ًا يف‬ ‫االجتاهات الأربع‪ .‬وت�صل �سرعتها النظرية �إىل‬ ‫‪70‬ميجابت ‪ /‬ث لكنها ال تو�صل هذه ال�سرعة‬ ‫�إىل امل�ستخدم‪ ،‬لأن هذه اخلدمة خدمة جماعية‬ ‫�أي �أنها تعر�ض هذه ال�سرعة على جمموعة من‬ ‫امل�ستخدمني الذين �سي�أخذون االت�صال العري�ض‬ ‫ويوزعونه بينهم بحيث يح�صل كل منهم على‬ ‫حزمة عري�ضة تتحدد بعدد امل�ستخدمني‬ ‫‪21‬‬


‫الداخلني‪ .‬كما تعمل على حت�سني االت�صال بوا�سطة احلزمة العري�ضة‬ ‫يح�سن االت�صال بوا�سطة ‪ VoIP‬ونقل ال�صوت‬ ‫التي تقدمها‪ ،‬مما ّ‬ ‫وال�صورة (فيديو) عرب الإنرتنت ‪.‬وتتميز ب�سهولة تركيبها بالن�سبة‬ ‫ملقدمي اخلدمة ‪ ،‬حيث ميكن تركيبها على �أب��راج اجلوال ‪ ،‬بحيث‬ ‫تقل التكلفة وي�سهل �إي�صال اخلدمة للم�شرتكني ‪.‬‬

‫خدمة احلزم الراديوية العامة ‪GPRS‬‬

‫‪ GPRS‬اخت�صار لـ ‪ General Packet Radio Service‬وهو نظام‬ ‫يعتمد على حتويل البيانات ب�شكل حزم ت�ؤمن حتويل البيانات‪� .‬إن‬ ‫هذه التقنية الال�سلكية موجهة لنقل البيانات عرب �شبكات النقال‬

‫‪22‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫وذلك با�ستخدام �أجهزة النقال املتوافقة مع هذه التقنية‪ .‬ويتم نقل‬ ‫املعلومات يف �شكل حزم مما ي�ساهم يف الو�صول �إىل �أحجام �أكرب من‬ ‫املعلومات وب�سرعات عالية ويتميز هذا النظام بخوا�ص منها ‪:‬‬ ‫• التنقل من مكان لآخر �أثناء نقل البيانات‪.‬‬ ‫• التمتع بات�صال دائم م�ستمر‪.‬‬ ‫• التكلفة ح�سب ح��ج��م امل��ع��ل��وم��ات امل��ت��ب��ادل��ة ول��ي�����س ع��ل��ى مدة‬ ‫اال�ستخدام‪.‬‬ ‫• متوفرة يف كل مكان‪.‬‬ ‫• �سرعة عالية لنقل البيانات‪.‬‬


23


‫حا�سوب ب�شا�شة مل�س ذكية‬

‫�أزيح ال�ست���ار م�ؤخر ًا عن حا�سوب‬ ‫جدي���د ب�شا�ش���ة مل����س ذكي���ة‬ ‫يُ�سم���ى ‪HP TouchSmart‬‬ ‫‪ 2050us-tm2‬مبعال���ج مالئ���م‬ ‫لل�شا�ش���ة ‪Intel Core 2010‬‬ ‫وال�شا�ش���ة الذكية ‪2050us-tm2‬‬ ‫بقيا�س‪�12.1‬إن����ش وه���ي م���ن نوع‬ ‫‪ WXGA LED‬وتدع���م كل‬ ‫البطاقات الر�سومية عالية اجلودة‬ ‫والت���ي يدعمها معال���ج �أنتل ورغم‬ ‫�أن ج�س���م الكمبيوتر من الأملنيوم‬ ‫�إال �إن���ه �صمم ملواجهه ال�صدمات‬

‫وااللتما�س���ات الكهربائي���ة م���ن‬ ‫خالل �صم���ام التفري���غ الكهرباء‬ ‫‪ ، argento‬وم���ن املوا�صف���ات‬ ‫الأخرى ‪:‬‬ ‫• معال���ج ‪-Intel Core i3‬‬ ‫‪.330M at 2.13 GHz‬‬ ‫• �سع���ة ال���رام ‪ 4GB‬والقر�ص‬ ‫ال�صلب ‪. 640GB‬‬ ‫يدع���م ‪WiFi, HDMI‬‬ ‫•‬ ‫وخمرج ‪ VGA‬للفيديو ‪.‬‬ ‫• قارئ لبطاقات الذاكرة ‪.‬‬ ‫• يبلغ ثمن اجلهاز ‪ 950‬دوالراً‪.‬‬

‫تقنيات �أمن مدجمة‬ ‫حلماية الأجهزة الدفرتية‬ ‫�أع��ل��ن��ت �شركة‬ ‫جوجل” �أن‬ ‫ن��ظ��ام ت�شغيل‬ ‫“كروم” املوجه‬ ‫�إىل �أج����ه����زة‬ ‫ال���ك���م���ب���ي���وت���ر‬ ‫ال������دف���ت��ري������ة‬ ‫"نت بوك"‬ ‫�سي�ضم تقنيات �أمن مدجمة جرى ت�صميمها حلماية‬ ‫امل�ستخدمني من الربامج ال�ضارة والتهديدات املختلفة‪.‬‬ ‫كما �إن طبيعة نظام «ك��روم» مفتوح امل�صدر‪ ،‬ت�سمح‬ ‫له با�ستقبال �إف��ادات مطوري الربامج ب�ش�أن ت�صميم‬ ‫النظام الأمني‪ .‬وذكرت «جوجل» �أنها �ست�ضيف نظام ًا‬ ‫موثوق ًا به يعرف اخت�صار ًا بـ «تي بي �إم» من �أجل الأمن‬ ‫فيما يتعلق بوحدات التخزين الرئي�سية وعوامل الثقة‬ ‫املتعددة‪ .‬كذلك ف���إن «ك���روم» �سيحتوي على تقنيتي‬ ‫التحديث الآيل و«�ساند بوك�س» واللتان ميكنهما تنزيل‬ ‫الربامج ال�ضارة‪ ،‬بجانب ميزة الت�صفح الآم��ن التي‬ ‫من �ش�أنها حتذير امل�ستخدم قبل الدخول على املواقع‬ ‫امل�شكوك يف احتوائها برامج �ضارة‪.‬‬

‫لوحي جديد بتقنية ‪Pixel Qi‬‬ ‫�أنه���ا‬

‫�أعلن���ت �شرك���ة ‪Notion Ink‬‬ ‫�ستط���رح جهازها اللوحي ‪Notion Ink‬‬ ‫‪ Adam‬خالل �شه���ر نوفمرب القادم ‪...‬‬

‫وم���ن موا�صف���ات ه���ذا اجله���از ت�ضمنه‬ ‫معال���ج ‪ Tegra 2‬و�شا�ش���ة طولها ‪10.1‬‬ ‫�أن�ش بدرجة و�ضوح ‪ 1024‬يف ‪ 600‬كما �أن‬ ‫ال�شا�شة قابلة للتحول �إىل �شا�شة ت�ستخدم‬ ‫تقني���ة ‪ .Pixel Qi‬كما زود بكامريا بقوة‬

‫• �أع������ل������ن������ت‬ ‫م��اي��ك��رو���س��وف��ت توفر‬ ‫ب��رام��ج "مايكرو�سوفت‬ ‫�أوف��ي�����س ‪2010‬؛ وفيزيو‬ ‫‪2010‬؛ وبروجكت ‪2010‬‬ ‫" للم�ستخدمني يف‬ ‫‪24‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫‪ 3‬ميغابك�سل مع ‪ 3‬منافذ‬ ‫لل���ـ ‪ USB‬ومنفذ ‪HDMI‬‬ ‫يدعم بثّ ‪ 1080p‬والبطارية‬ ‫ت���دوم �إىل ‪� 16‬ساع���ة ‪ ..‬كذلك‬ ‫ف�إن اجله���از اللوحي يدعم تقنية‬ ‫الوايرل�س واجليل الثالث والبلوتوث‬ ‫واجلهاز يدعم ال���دوران التلقائي وبه‬ ‫م�ست�شعر للإ�ضاءة ‪.‬‬

‫منطقة اخلليج العربي‪.‬‬ ‫• �أطلقت ‪ HP‬حلول الإدارة ""‪HP‬‬ ‫‪ BSM 9.0‬و(‪HP Network‬‬ ‫‪)Management Center 9.0‬‬

‫ال��ت��ي تغطي ع��م��ل��ي��ات توفري‬ ‫اخل��دم��ات يف م��ق��رات العميل‬ ‫وخ��ارج��ه��ا‪ ،‬والبيئات املادية‬ ‫واالفرتا�ضية‪.‬‬


‫نظام ‪Windows Embedded‬‬ ‫‪ Compact 7‬للأجهزة اخلفيفة‬ ‫مت �أخ�ي�ر ًا الإع�ل�ان ع���ن النظ���ام‬ ‫‪ Embedded Compact 7‬ال���ذي ي�سته���دف‬ ‫الأجه���زة اخلفيف���ة الت���ي تري���د نظ���ام الوين���دوز‪7‬‬ ‫م���ن دون تثبي���ت كام���ل كم���ا و ميكن���ه �أن يح�ص���ل‬ ‫عل���ى الق���درة على التعامل م���ع امللتيميدي���ا بالكامل‬ ‫بالإ�ضاف���ة �إىل ق���راءة ملفات الفيدي���و ذات اجلودة‬ ‫العالي���ة‪ .‬والتعامل مع نظ���ام ‪ Silverlight‬والفال�ش‬ ‫الإ�ص���دار ‪ 10.1‬ومت�صفح االنرتن���ت الإك�سبلورر مع‬ ‫دع���م كامل خلا�صية اللم�س امل���زدوج  و ‪Open GL‬‬ ‫‪ ES 2.0‬و�أحدث معاجلات ذات معمارية ‪ARM v7‬‬ ‫‪ .‬املزي���د من التفا�صيل ميكن���ك التوجه �إىل امل�صدر‬ ‫لرتى الفيديوه���ات واملعلوم���ات و�إمكاني���ة التحميل‬ ‫ملده زمني���ه ‪Microsoft Windows Embedded‬‬ ‫‪.Compact 7‬‬

‫وحدات معاجلة جديدة ملهام خمتلفة‬ ‫والأقرا�ص ال�صلبة‬ ‫ب�سعة ‪ GB 320‬والتي‬ ‫تتحرك مبعدل ‪5400‬‬ ‫دورة يف الدقيقة ‪ ،‬ومن‬ ‫املوا�صفات الأخرى ‪:‬‬ ‫• نا�سخ ‪ DVD‬و بلوتوث‬ ‫‪ EDR + 2.1‬ودعم‬

‫‪Windows‬‬

‫‪WiFi‬‬

‫طرحت ‪ Lenovo‬حوا�سب‬ ‫دفرتية من �سل�سلة ‪IdeaPad‬‬ ‫‪ Z‬مبعاجلات جديدة من �إنتل‬ ‫‪ Core i3/i5‬فالنموذج الذي على‬ ‫م�ستوى الدخول يح�صل على ‪i3‬‬ ‫‪ - 350m‬من املعاجلات الأ�سا�سية‬ ‫برقاقة ‪ ، 2.26GHz‬و�سعة �ألرام‬ ‫‪ 3GB‬وراعت �إنتل �أن تتالءم مع‬ ‫البطاقات الر�سومية عالية الدقة‪،‬‬

‫• ميكن رفع ال�سعة يف‬ ‫القر�ص ال�صلب �إىل‬ ‫‪. 500GB‬‬ ‫• �شا�شة ‪ 15.6‬بو�صة‬ ‫بحلول ‪. 768 × 1366‬‬ ‫• بطارية من ‪ 6‬خاليا ‪.‬‬ ‫•" الثمن ‪739‬دوالر ًا‪.‬‬

‫املعالج ‪ Nano DC‬ب�سرعة ‪ 1.6‬جيجاهرتز ثنائي النواة‬ ‫ك�شفت �شركة ‪ VIA‬عن معالج ثنائي النواة‬ ‫خم�ص�ص للحا�س���ب املكتبي وب�سرعة ‪1.6‬‬ ‫جيج���ا هرتز واال�سم الرمزي الذي يحمله‬ ‫ه���و ‪ Nano DC‬ه���ذا املعال���ج ي�ستخ���دم‬ ‫‪ VN1000 Digital Media‬للتعام���ل مع‬ ‫الذاك���رات الع�شوائي���ة احلديث���ة ‪DDR3‬‬ ‫ومعال���ج الر�سوميات ه���و ‪Chrome 520‬‬

‫• ذك����ر ت��ق��ري��ر �رشكة‬ ‫"كا�سرب�سكي الب" �أن‬ ‫م��ا ي��ف��وق ‪ 327‬مليون‬ ‫حماولة لإ�صابة حوا�سيب‬ ‫امل�ستخدمني �أجريت يف‬

‫والذي ميلك القدرة على ت�شغيل‬ ‫ملف���ات الفيدي���و بج���ودة ‪720p‬‬ ‫وميلك ع���دة منافذ مثل ‪HDMI‬‬ ‫و ‪ DisplayPort‬و�أمر �آخر املعالج‬ ‫يعمل بتقنية ‪ 65‬نانو مرت‪.‬‬ ‫و�سيكون جاهز ًا خالل �ستة �أ�شهر‪.‬‬

‫�أنحاء خمتلفة من العامل يف الأ�شهر‬ ‫الثالثة الأوىل من عام ‪.2010‬‬ ‫• �أع��ل��ن��ت ��شرك��ة "كنج�ستون‬ ‫تكنولوجي كوربوري�شن" عن �إطالق‬

‫اجل��ي��ل اجل���دي���د من‬ ‫و�سعة‬ ‫بطاقات الذاكرة ُم َّ‬ ‫ال��� َّ��س� َع��ة ‪ SDXC‬خاطفة‬ ‫ال�سعة (‪ )UHS-1‬الفئة‬ ‫رُّ‬ ‫‪.10‬‬ ‫‪25‬‬


‫�أحدث برامج الت�صفح والإنرتنت‬ ‫‪Internet Download Manager 5.19 Build 2‬‬ ‫‪Microsoft Internet Explorer 8.0‬‬

‫نقدم لكم يف هذا العدد من عامل الربامج �أهم امليزات بالإ�ضافة �إىل �شرح لعمل‬ ‫�أحدث برامج ت�صفح االنرتنت والتحميل من االنرتنت‪.‬‬ ‫‪Internet Download Manager‬‬ ‫‪5.19 Build 3‬‬ ‫الربنامج الأقوى والأ�سرع يف حتميل امللفات‪.‬‬

‫حجم الربنامج‪ 3.22 :‬ميجا بايت‪.‬‬ ‫ميزات الربنامج‪:‬‬ ‫• دعم جميع برامج ت�صفح االنرتنت‪.‬‬ ‫• حتميل �سهل ب�ضغطة زر واح��دة فقط على‬ ‫رابط التحميل‪.‬‬ ‫• ت�سريع التحميل بن�سبة ت�صل �إىل خم�س مرات‬ ‫نظرا لطريقة جتزئة امللفات الذكية‪.‬‬ ‫• �إمكانية �إعادة التحميل بعد انقطاع النت‪.‬‬ ‫• قدرته على حتميل فيديو ‪ Flv‬من عدة مواقع‬ ‫فيديو هي ‪YouTube, Google Video,‬‬ ‫‪26‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫‪ MySpace TV‬ب�سرعة فائقة‪.‬‬ ‫• دمج مكافح الفريو�سات يف الربنامج للفح�ص‬ ‫التلقائي �ضد الفريو�سات و�أح�صنة طروادة‪.‬‬ ‫• التكامل املتقدم للم�ستعر�ض اللتقاط �أي‬ ‫حتميل من �أي تطبيق‪.‬‬ ‫• ميكنه االت�صال باالنرتنت يف وق��ت حتدده‬ ‫وحتميل امللفات ال��ذي تريد ثم قطع االت�صال‬ ‫�أو �إغالق اجلهاز‪.‬‬ ‫• ميكنه تنزيل مواقع انرتنت كاملة لت�صفحها‬ ‫دون ات�صال‪.‬‬ ‫• يدعم �أن��واع عديدة من خ��وادم الربوك�سي‬ ‫وبروتوكوالت التوثيق الرئي�سية‪.‬‬ ‫• يدعم اللغة العربية بالكامل‪.‬‬ ‫• دعمه الكامل لنظام الت�شغيل في�ستا ‪.‬‬

‫�شرح الربنامج‬

‫الواجهة الرئي�سية‪:‬‬

‫ �شرح القوائم الأ�سا�سية‬‫‪ - 1‬لإ�ضافة عنوان مبا�شر يقوم‬ ‫بتحميله الربنامج‪.‬‬ ‫‪ - 2‬ال�ستكمال التحميل بعد انقطاع‬ ‫االت�صال �أو الإيقاف‪.‬‬ ‫‪ - 3‬لإيقاف حتميل حمدد‪.‬‬ ‫‪� - 4‬إيقاف جميع التحميالت يف وقت‬ ‫واحد‪.‬‬ ‫‪ - 5‬حلذف ملف �أو �أكرث بعد التحديد‪.‬‬ ‫‪ - 6‬حذف التحميالت املكتملة‪.‬‬ ‫‪ - 7‬خيارات للربنامج (�سيتم‬ ‫�شرحها)‪.‬‬ ‫‪ - 8‬جدولة الربنامج (�سيتم �شرحها)‪.‬‬ ‫‪ - 9‬بدء قائمة الإنتظار واملزامنة‪.‬‬ ‫‪� - 10‬إيقاف قائمة الإنتظار واملزامنة‪.‬‬ ‫‪� - 11‬أداة الإم�ساك (�سيتم �شرحها)‪.‬‬ ‫‪ - 12‬حلث �صديق على الربنامج‪.‬‬


‫‪Microsoft Internet Explorer 8.0‬‬

‫ن�سخة جديدة من هذا الإ�صدار اجلديد والقوي لأحدث و�أ�سرع م�ستعر�ض لالنرتنت‪.‬‬

‫اف�ضل برامج العام ‪2009‬م‬

‫حجم الربنامج‪ 16.10 :‬ميجا بايت‪.‬‬ ‫املطور يف ‪ >Internet Explorer‬لإن�شاء‬ ‫مواقع ويب دون تخ�صي�صها لكل م�ستعر�ض‪ ،‬كما‬ ‫�شرح ميزات الن�سخة اجلديدة‪:‬‬ ‫• تتيح لك امليزات اجلديدة للأمان واخل�صو�صية ميكنهم عر�ض �صفحات ويب اخلا�صة بها وت�صحيح‬ ‫�أخطاءها يف ‪.Internet Explorer‬‬ ‫�إمكانية ا�ستعرا�ض ويب ب�شكل �أكرث �أما ًنا‪.‬‬ ‫• ميكن �أن ي�ساعد عامل الت�صفية ‪ • Microsoft‬بينما ين�شغل املطورون بتحديث مواقع ويب‬ ‫‪ SmartScreen‬يف حمايتك من هجمات‬ ‫اخلا�صة بهم لهذا الإ�صدار من ‪Internet‬‬ ‫‪ ،Explorer‬ميكنك النقر فوق الزر طريقة عر�ض‬ ‫وحماوالت اخلداع عرب الإنرتنت ومواقع ويب‬ ‫املُنتحلة‪ ،‬بالإ�ضافة �إىل مواقع ويب التي تعمل على التوافق لعر�ض مواقع ويب التي مل يتم حتديثها‪.‬‬ ‫ن�شر الربامج ال�ضارة‪.‬‬ ‫• يف حالة عدم التوافق مع موقع ويب وتعطل‬ ‫• يمُ كنك ا�ستعرا�ض ‪ InPrivate‬من ت�صفح‬ ‫عالمة التبويب‪ ،‬تقوم ميزة �إ�صالح العطل يف‬ ‫ً‬ ‫ويب دون ترك �أي �أثر يف ‪ Internet Explorer Internet Explorer‬تلقائيا الآن ب�إغالق‬ ‫وهذا ي�ساعد يف منع �أي �شخ�ص �آخر قد ي�ستخدم التبويب وحماولة �إ�صالحها دون الت�أثري يف عالمات‬ ‫الكمبيوتر اخلا�ص بك من ر�ؤية الأماكن التي قمت ويب الأخرى املفتوحة‪.‬‬ ‫بزيارتها وما قمت بالإطالع عليه على ويب‪.‬‬ ‫• �أثناء ا�ستعرا�ض ويب‪ ،‬تقوم <املواقع‬ ‫• تعمل ت�صفية ‪ >InPrivate‬على منع مواقع‬ ‫املقرتحة>‪ ،‬وهي خدمة ويب جديدة‪ ،‬بتوفري‬ ‫اقرتاحات عن مواقع ويب التي قد ترغب يف‬ ‫ويب من م�شاركة �إعدادات اال�ستعرا�ض‪.‬‬ ‫ً‬ ‫• ت�ساعدك م�ستويات الأمان العالية يف احلماية ا�ستعرا�ضها وفقا ملحفوظات اال�ستعرا�ض‪.‬‬ ‫• يدعم ‪ Internet Explorer‬الآن معايري‬ ‫�ضد املتطفلني وهجمات ويب‪ .‬ميكن <لعامل‬ ‫ت�صفية الربامج الن�صية للمواقع امل�شرتكة لـ‬ ‫‪ W3C‬التي ت�سمح مل�صممي ويب بتقدمي �أوراق‬ ‫ً‬ ‫‪ Internet Explorer‬‏(‪ >)XSS‬امل�ساعدة‬ ‫�أمناط بديلة ملواقع ويب‪ .‬ميكنك �أي�ضا �إيقاف‬ ‫ت�شغيل ورقة منط على �صفحة ويب‪.‬‬ ‫يف منع مواقع ويب ال�ضارة من �سرقة املعلومات‬ ‫ال�شخ�صية عند زيارة مواقع موثوق بها‪.‬‬ ‫• ميكنك �إ�ضافة موجز ويب و ‪Web Slices‬‬ ‫• يكون البحث يف ويب �أ�سهل با�ستخدام قائمة واملف�ضلة �إىل �شريط املف�ضلة حتى تتمكن من‬ ‫البحث اجلديدة التي تقدم اقرتاحات بحث‬ ‫الإطالع على تغيريات املحتوى الذي مت حتديثه على‬ ‫وحمفوظات و�إكمال تلقائي �أثناء الكتابة يف مربع‬ ‫مواقع ويب املف�ضلة‪.‬‬ ‫البحث‪ .‬ميكنك �أي�ض ًا تغيري موفرات البحث ب�سرعة • تتيح لك <امل�س ِّرعات> حتديد االجتاهات‬ ‫بالنقر فوق ال�سهم املوجود �إىل ي�سار مربع البحث وترجمة الكلمات ومرا�سلة الأ�صدقاء عرب الربيد‬ ‫ثم اختيار موفر البحث الذي ترغب يف ا�ستخدامه‪ .‬الإلكرتوين وغري ذلك بب�ضع نقرات على املاو�س‪.‬‬ ‫• قم بتمييز كلمة �أو عبارة على �صفحة ويب‪،‬‬ ‫• متتع مبتابعة التغريات التي حتدث يف املواقع‬ ‫وانقر فوق الزر امل�سرع ‪ ،‬ثم قم بربطها على‬ ‫التي هي �أكرث �أهمية لك‪ .‬فعند �إ�ضافة ‪Web‬‬ ‫الفور باخلدمات التي تتمثل يف التخطيط �أو‬ ‫‪ Slice‬لن ت�ضطر �إىل العودة لنف�س موقع ويب‬ ‫الرتجمة �أو البحث‪ .‬ميكنك �أي�ض ًا معاينة اخلدمات مرا ًرا وتكرا ًرا ملعرفة التحديثات املتعلقة بالأخبار �أو‬ ‫قبل النقر بوا�سطة و�ضع املاو�س فوق امل�سرع‪.‬‬ ‫�أ�سعار الأ�سهم �أو املزادات عرب �إنرتنت �أو املناخ �أو‬ ‫• ميكن ملطوري موقع ويب ا�ستخدام <�أدوات‬ ‫حتى نتائج امل�سابقات الريا�ضية‪.‬‬

‫‪Adobe Flash‬‬ ‫‪Player 11‬‬ ‫برنامج ادوبي فال�ش بالير ‪Adobe Flash‬‬ ‫‪ Player‬م�شغل الفال�ش ال�شهري‪� .‬إذا كان‬ ‫مت�صفحك ال يدعم ت�شغيل الفال�ش ‪SWF‬‬ ‫ف���أن��ت ب��ح��اج��ة �إىل ت��رك��ي��ب ه���ذا الربنامج‬ ‫ال�صغري واملعروف لتمكني املت�صفح من ت�شغيل‬ ‫تلك امل��ل��ف��ات وعر�ضها ب�صفحات االنرتنت‬ ‫كذلك هو ي�شغل امللفات ‪ SWF‬على حا�سوبك‬ ‫وي�ساعدك على ا�ستعرا�ضها‪ .‬برنامج جماين‪.‬‬

‫‪Sothink SWF‬‬ ‫‪Quicker 5.1‬‬

‫برنامج ي�ساعد على ت�صميم �أعمال فال�ش �سواء‬ ‫مقاطع �سينمائية �أو ت���أث�يرات �صور متحركة‬ ‫حيث يحوي الربنامج �أكرث من ‪ 80‬قالب جاهز‬ ‫ال�ستعمال ت�أثريات ال�صور املتحركة والكثري من‬ ‫املميزات‪.‬‬

‫م ‪ /‬فايز يحيى الغباري‬ ‫‪faiz1974l@yemen.net.ye‬‬

‫‪27‬‬


‫بقلم ‪/‬م‪/‬خالد عبداهلل القائفي‬ ‫‪kqaefi@yahoo.com‬‬

‫�أ�صبحت طابعات ب�صمات‬ ‫الأ�صابع ال�ضوئية من �أدوات‬ ‫الأمان الغريبة يف الأيام‬ ‫ال�سابقة و�أ�صبحت ركن �أ�سا�سي‬ ‫لتقنيات عديدة وبد�أت يف‬ ‫يومنا هذا‪ ،‬وعادة ما ت�ستخدم‬ ‫يف مراكز ال�شرطة والدخول‬ ‫لكثري من املباين العالية والهمة‬ ‫وميكن �أن جتدها على لوحة‬ ‫مفاتيح الكمبيوتر ال�شخ�صي‬ ‫للدخول على نظام الت�شغيل‬ ‫ويندوز بد ًال من ا�ستخدام كلمة‬ ‫املرور وميكن �أن يكون �سعرها ما‬ ‫بني ‪.$ 100-50‬‬ ‫ويف هذه املقال���ة �سوف نتط���رق �إىل الأ�سرار التي‬ ‫ت�ستخ���دم يف هذه التقنية ملا لها من �أهمية يف �أمن‬ ‫وك�ش���ف الهوي���ة لأي �شخ�ص عن طري���ق الب�صمة‬ ‫ب���د ًال م���ن ا�ستخ���دام كلم�����ات امل���رور وب���د ًال م���ن‬ ‫ا�ستخدام بطاقات التعري���ف ال�شخ�صية ملا توفره‬ ‫من وقت وجهد‪.‬‬ ‫�أ�سا�سيات طب ِع �أ�صابع‬ ‫ل���كل �شخ�ص �شكل مميز لب�صماته اخلا�صة والتي‬ ‫تختل���ف عن كل �شخ�ص �آخ���ر والتي تكونت له وهو‬ ‫جنني يف بطن �أمه والت���ي اكت�سبها وراثي ًا وتختلف‬ ‫عن �أي �شخ�ص �آخر لأنها تكونت يف وقت ومبقايي�س‬ ‫معينة وهنا ت�أت���ي فكرة عدم تكرار ال�شكل عن �أي‬ ‫�شخ����ص �آخر وبذلك يتم قراءة هذا ال�شكل ويقوم‬ ‫الكمبيوتر مبطابقة �شكل الب�صمة مع ال�شكل الذي‬ ‫م�سج���ل عن���ده فيق���وم الربنام���ج بال�سم���اح بفتح‬ ‫الربنام���ج �أو معرف���ة ال�شخ�ص �صاح���ب الب�صمة‬ ‫هذه ‪.‬‬

‫‪28‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫وبذل���ك نقدر �أن نقول �أن �شكل ب�صمات الأ�صابع‬ ‫فريدة من نوعها لأي �شخ�ص حتى �إذا كان هناك‬ ‫تو�أم فيختلفان يف الب�صمات‪.‬‬ ‫النا�سخ ال�ضوئي الب�صري‬ ‫�إن نظ���ام طب���ع الأ�صاب���ع ال�ضوئي ل���ه و�ضيفتان‬ ‫�أ�سا�سيت���ان وه���و يحت���اج للح�صول عل���ى �صورة‬ ‫�أ�صبع���ك وتقري���ر ل�ش���كل للحاف���ات املر�سوم���ة‬ ‫للب�صم���ة و�أبعاده���ا وامل�ساف���ات ب�ي�ن اخلط���وط‬ ‫املر�سوم���ة با�ستخدام امل�س���ح الب�صري للأ�شكال‬ ‫املر�سومة وهي الب�صمة‪.‬‬ ‫تب���د�أ عملي���ة امل�سح عندم���ا ت�ض���ع �أ�صبعك على‬ ‫املنطق���ة الزجاجي���ة تلتق���ط �آل���ة الت�صوير �سي‬ ‫�س يدي �ص���ورة با�ستخدام م�صدر �ضوئي خا�ص‬ ‫ويول���د النظ���ام �س���ي ����س ي���دي �ص���ورة معكو�سة‬ ‫للحقيقية التي عل���ى الإ�صبع تكون ب�شكل مناطق‬ ‫انعك�س���ت ب�ش���كل كبري وه���ي اخلط���وط �أما التي‬ ‫يك���ون االنعكا�س فيها قليل فتمث���ل امل�سافات بني‬ ‫اخلطوط وبذلك يح�صل على �صورة للب�صمة‪.‬‬ ‫قبل مقارنة ال�ص���ورة مع البيانات املخزنة يت�أكد‬ ‫املعالج للن�سخة �أو ال�صورة ال�ضوئية �سي �سي دي‬ ‫ب�أن ال�صورة وا�ضحة ومتت القراءة ب�شكل �سليم‬ ‫و�إذا كان���ت غري وا�ضحة يرف�ض العملية ويرف�ض‬ ‫ال�صورة وهنا يجب �أن يتم امل�سح مرة �أخرى‪.‬‬ ‫النا�سخ بالذبذبات الكهربائية‬ ‫مث���ل طابع���ات الن�س���خ ال�ضوئ���ي لك���ن ي�ستخدم‬ ‫الذبذبات الكهربائية لتح�س�س النتوءات اخلا�صة‬ ‫بالب�صمة ويتوفر �صفوف من خاليا �صغرية جد ًا‬ ‫مغطاة بطبقة عازلة‪.‬‬

‫وتك���ون عب���ارة عن ح�سا�س���ات مو�صل���ة بتو�صيل ونظ���ام يبحث ع���ن الدليل الطبيع���ي واحلقيقي‬ ‫موح���د يف دائ���رة كهربائي���ة وتعت�ب�ر �أداة �شب���ه ب�أن���ك �أن���ت ال�شخ�ص املخ���ول للدخ���ول �أو الفتح‬ ‫مو�صل���ة بع���دد م���ن الرتانز�ست���ورات ومقاومات بوا�سطة طبع �أ�صبع معني �أو طبع نربة ال�صوت‪.‬‬ ‫ومكثف���ات متلأ اجلهاز ولك���ن تعترب احل�سا�سات‬ ‫ال�ضوئية �أف�ضل لأنه���ا ت�ستخدم تقنيات و�أجهزة وت�أتي هذه الأنواع من الأنظمة مثل �أنظمة نوا�سخ‬ ‫الأ�صاب���ع بع���دة مي���زات ع���ن الأنظم���ة الأخرى‬ ‫ومقاومات وترانز�ستورات قليلة وحمدودة‪.‬‬ ‫ومل�س���ح الإ�صبع يغلق املعالج �أو ًال ويعاد مفتاح لكل بالنقاط التالية‪:‬‬ ‫خلية التي تالم����س الإ�صبع بالنتوءات البارزة يف • اخلوا����ص الطبيعي���ة �أق���وى بكث�ي�ر للت�ص���دي‬ ‫الب�صمة فيولد تيار يعمل على التح�س�س ويرتجم للتزييف من بطاقات التعريف‪.‬‬ ‫الب�صمة وي�صورها على �أنها نتيجة موجبة واملكان • ال ميكن تقليد طبعة الب�صمة باملثل لكن ميكن‬ ‫الذي يكون غائ���ر يف الب�صمة ال يالم�س اخلاليا �أن تع���رف كلم���ة ال�س���ر امل�ستخدم���ة يف الأنظمة‬ ‫فال تعمل اخلاليا ف�ل�ا يتوفر تيار كهربائي ويتم الأخرى‪.‬‬ ‫• عن���د ا�ستخ���دام ب�صم���ة الإ�صب���ع ال ميكن �أن‬ ‫ترجمتها عك�س الأوىل وهكذا‪.‬‬ ‫ولك���ن هن���ا نن���وه �إىل �أن النا�سخ���ات الب�صري���ة ت�ستخدم ب�صمة �شخ�ص �آخر لكن ميكن �أن ت�ضع‬ ‫تعت�ب�ر �آمن���ة و�أف�ضل من النا�سخ���ات التي تعتمد بطاقة ائتمان ل�شخ�ص �آخر‪.‬‬ ‫على ال�ت�ردد الكهربائ���ي وم�ضمون���ة يف القراءة • ال ميك���ن �أن تن�سى ب�صم���ة �إ�صبعك لكن ميكن‬ ‫�أن تن�سى كلمة ال�سر‪.‬‬ ‫للب�صمة‪.‬‬ ‫لكن هن���اك ق�صور يف �أجهزة ق���راءة الب�صمات‬ ‫وه���ي مث ًال ‪ :‬عدم التمييز دائم ًا ل�صورة الب�صمة‬ ‫التحليل‬ ‫ت�ستعم���ل برام���ج نظ���ام النا�سخ���ات الب�صري���ة عل���ى الإ�صب���ع عن ال�ص���ورة امل�سجل���ة يف قاعدة‬ ‫وال�ضوئي���ة خوارمزي���ات معق���دة ج���د ًا للتعرف البيان���ات‪ ،‬وميكن �أن يتم تزوي���ر ب�صمة �شخ�ص‬ ‫ولتحليل تفا�صيل الب�صمات والقيا�سات الن�سبية با�ستخدام قالب ن�سخ ب�أي طريقة معروفة وبذلك‬ ‫ال متيز الأجهزة بني القالب والإ�صبع احلقيقي‪.‬‬ ‫للتفا�صيل‪.‬‬ ‫ون�أتي �إىل �س����ؤال وهو هل ميكن �أن تت�شابه بع�ض �أي�ض��� ًا ميك���ن للمجرم�ي�ن �أن يت���م قط���ع الإ�صبع‬ ‫التفا�صي���ل يف ب�صمة �شخ�ص مع ب�صمة �شخ�ص املطلوبة للمطابقة وا�ستخدامها وقت احلاجة‪.‬‬ ‫وللعل���م هن���اك ما�سح���ات �ضوئية تت�أك���د من �أن‬ ‫�آخر؟‬ ‫واجل���واب �أن هن���اك ت�شاب���ه ب�سي���ط ج���د ًا و�إذا الإ�صب���ع ح���ي �أم ال مم���ا مييزه���ا ع���ن الأنظمة‬ ‫تع���ددت اخلطوط املر�سومة بع�ش���رة يف الب�صمة الأخرى‪.‬‬ ‫الأوىل فال تتجاوز عدد اخلطوط امل�شابهة لها يف وجلع���ل الوثوقية ب�أنظمة �أمني���ة �أكرث فكرة دمج‬ ‫التحليل مع كلمة �سر بالطريقة التي ت�ستخدم يف‬ ‫الب�صمة الثانية عن ثالثة‪.‬‬ ‫وعند ق���راءة ب�صمة �شخ�ص عل���ى اجلهاز فيتم مكائن �سحب النقود والتي تتطلب بطائق ائتمان‬ ‫االعتم���اد على تفا�صيل كث�ي�رة �أو قليلة ومتفاوتة مع كلمة �سر ‪.‬‬ ‫هذا يعتمد على برجمة اجلهاز وعدد االحتماالت مع احلذر ب�أنه ميكن �سرقة معلومات الهوية عند‬ ‫فق���دان بطاق���ات االئتم���ان ولذلك ميك���ن تغيري‬ ‫يف �صحة التطابق‪.‬‬ ‫البطاق���ة تل���ك بعد فقدانه���ا مبا�ش���رة مع تغيري‬ ‫كلم���ة ال�سر ولكن �إذا �سرقت ب�صمة �إ�صبعك فلن‬ ‫فوائد وم�ضار‬ ‫هناك عدة طرق و�أنظمة �أمنية ميكن لأي جهة �أو تك���ون حم�ضو�ض ًا �أبد ًا طوال عمرك لأنه ال ميكن‬ ‫�شركة �أو بنك �أو �شخ�ص ب�أن ي�ستخدمها وتختلف تغيريها �أو ا�ستبدالها بب�صمة �أخرى‪.‬‬ ‫م���ن ناحية القوة الأمني���ة و�إمكانية عدم التزوير ولك���ن بهذا العائ���ق اله���ام ‪ ،‬تعت�ب�ر نوا�سخ طبع‬ ‫الأ�صاب���ع ال�ضوئية �أنظمة و�سائل تعريف ممتازة‬ ‫وت�أتي على ح�سب التايل‪:‬‬ ‫الجتياز البيان���ات التي عند النقطة الأمنية التي يف امل�ستقب���ل وميكن �أن ت�صبح �أف�ضل عن�صر مع‬ ‫حتت���وي عل���ى تطاب���ق املثل حتت���اج �إىل ن���وع من توف���ر الأنظم���ة الأخ���رى مثل بطاق���ات االئتمان‬ ‫و�سائ���ل ال�سيطرة مثل بطاق���ة التعريف (بطاقة والأرق���ام ال�شخ�صي���ة وال�سري���ة ملكائ���ن �سح���ب‬ ‫االئتمان) املمغنطة مع كلمة �سر للدخول �أو رقم النقود وغريها م���ن الأنظمة التي تتطلب نواحي‬ ‫�أمنية‪.‬‬ ‫هوية‪.‬‬ ‫‪29‬‬


‫�أن ال��ت��ط��ور امل��ت�����س��ارع لتقنيات‬ ‫الإ�ست�شعار عن ُبعد قد فتح �آفاق‬ ‫وا�سعة وتوجه ًا علمي ًا جديد يف‬ ‫درا�سة املوارد الطبيعية من خالل‬ ‫التطبيقات امل��ت��ن��وع��ة ملختلف‬ ‫امل��وارد و�إعطاء احللول للعديد‬ ‫م��ن امل�����ش��اك��ل امل��راف��ق��ة للتطور‬ ‫احل�ضري والعمراين وكذلك يف‬ ‫جم��االت ال��ت��غ�يرات البيئية‪...‬‬ ‫الخ ‪ .‬وعلى ذلك فقد ا�ست�شعرت‬ ‫حكومتنا الر�شيدة وه��ي ت�سعى‬ ‫اىل الت�سريع بخطى التنمية‬ ‫كغريها من ال��دول ب�أهمية هذه‬ ‫التقنية ح��ي��ث �أن�����ش ��أت املركز‬ ‫اليمني للإ�ست�شعار عن ُبعد ونظم‬ ‫املعلومات اجلغرافية بالقرار‬ ‫اجل��م��ه��وري رق���م ( ‪ ) 80‬لعام‬ ‫‪2005‬م �إميان ًا منها ب�أهمية دور‬ ‫امل��راك��ز البحثية والعلمية يف‬ ‫الإ�سهام بالتنمية ال�شاملة ‪.‬‬ ‫و �إنطالق ًا من مهام املركز ودوره‬ ‫املن�شود املتمثل من ن�شر وتوطني‬ ‫ثقافة تقنيات الإ�ست�شعار عن‬ ‫ُبعد وروافدها يف بالدنا على ذلك‬ ‫جاءت فكرة الأطل�س لتج�سد دور‬ ‫املركز ‪.‬‬

‫�أهمية و�أهداف الأطل�س‬ ‫�إن �أهمية و�أه��داف الأطل�س عديدة وتربز من‬ ‫�آن كونه الأول من نوعه يف بالدنا حيث يحتوي‬ ‫على ال��ع��دي��د م��ن امل��رئ��ي��ات الف�ضائية لأهم‬ ‫الأقمار ال�صناعية والتي تغطي جميع �أرا�ضي‬ ‫وج���زر اجل��م��ه��وري��ة وال��ت��ي م��ن خاللها يغطي‬ ‫الأطل�س ال�شروحات ملا ميكن تف�سريه وجمعه‬ ‫من املعلومات والبيانات الهامة عن خمتلف‬ ‫‪30‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫الأطل�س م�صدر رئي�سي للبيانات واملعلومات امل�شتقة من ال�صور‬ ‫الف�ضائية‬

‫وي�ستهدف معاجلة موا�ضيع حيوية حلماية البيئة ومقاومة الت�صحر‬ ‫وتلوث املياه‪.‬‬

‫و�سي�ساعد يف درا�سة الظواهر املتعلقة بالأن�شطة الزلزالية والربكانية‬

‫والفي�ضانات ‪.‬‬

‫يجمع الأطل�س بني املعرفة واخلربة و ميثل جزء من نقل التكنولوجيا‬ ‫املتعلقة مبالحظة الأر�ض من الف�ضاء ‪.‬‬

‫ميكن ا�ستخدام الأطل�س ك��م��ادة تعليمية �أ�سا�سية يف املدار�س‬

‫الثانوية واجلامعات‬

‫ويعترب �إ�ضافة علمية �إىل املكتبة اليمنية‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫م�ستقبال لإ�صدار �أطال�س‬ ‫مرجعيا ال يعلى عليه‬ ‫يعد الأطل�س �أ�سا�سا‬ ‫علمية متخ�ص�صة‬

‫جميع خرائط الأطل�س حتتوي على معلومات وبيانات �إح�صائية مت‬

‫�إ�سقاطها على ال�صور الف�ضائية‪.‬‬

‫الأقرا�ص املدجمة �أحد خمرجات �أطل�س ال�صور الف�ضائية مبنظور‬

‫ثالثي الأبعاد للجمهورية اليمنية‬

‫مناطق بالدنا ‪.‬‬ ‫• كما �أن جممل التطبيقات واملعلومات عن‬ ‫خمتلف مناطق بالدنا واملتوفرة لدى قطاعات‬ ‫الدولة ت�شكل مرجعية هامة يهدف املركز من‬ ‫خاللها اىل تكوين ن��واه لإن�شاء حا��ية بيانات‬ ‫وطنية وتطويرها ‪.‬‬ ‫• ويعترب الأطل�س م�صدر رئي�سي للبيانات‬ ‫وامل��ع��ل��وم��ات امل�شتقة م��ن ال�����ص��ور الف�ضائية‬

‫متكن املركز من ا�ستخدامها يف جماالت �شتى‬ ‫منها معاجلة موا�ضيع بيئية و�إقليمية حيوية‬ ‫حلماية البيئة من التلوث ومقاومة الت�صحر‬ ‫واثر اجلفاف وارتفاع درجة احل��رارة وحترك‬ ‫الكثبان الرملية وت�آكل ال�شواطئ وتلوث املياه‬ ‫كما �سي�ساعد يف ع��دة جم���االت �أخ���رى مثل‬ ‫اال�ستك�شافات النفطية واملعدنية والتعرف‬ ‫على املناطق الأثرية وال�سياحية وه��ذا بدوره‬


‫�سي�ساعد اجل��ه��ات احلكومية والباحثني يف‬ ‫درا�سة هذه الظواهر و�إيجاد احللول ملعاجلة‬ ‫امل�شاكل الناجتة عنها‪.‬‬ ‫• �إن هذا الأطل�س يجمع بني املعرفة واخلربة‬ ‫و�سوف ميثل جزء من نقل التكنولوجيا املتعلقة‬ ‫مبالحظة الأر�ض من الف�ضاء ‪.‬‬ ‫• ميكن ا�ستخدام هذا الأطل�س كمادة تعليمية‬ ‫�أ�سا�سية يف امل��دار���س ال��ث��ان��وي��ة واجلامعات‬ ‫ومعاهد التعليم العايل و�سوف ي�ساعد �إجما ًال‬ ‫عموم القراء على فهم بلدهم ب�صوره �أف�ضل‪.‬‬ ‫• ويعترب هذا الأطل�س �أ�سا�سا مرجعي ًا ُيعلى عليه‬ ‫م�ستقب ًال لإ�صدار �أطال�س علمية متخ�ص�صة‬ ‫�أخرى كما �آن هذا الأطل�س هو �إ�ضافة علمية‬ ‫اىل املكتبة اليمنية‪.‬‬ ‫مكونات م�شروع الأطل�س الف�ضائية‬ ‫يحتوي م�شروع الأط��ل�����س م��ن ث�لاث مكونات‬ ‫رئي�سية وهي كتاب الأطل�س ‪� ،‬أقرا�ص مدجمة‬ ‫‪ DVD‬و���ص��ورة حائطية ف�ضائية للجمهورية‬ ‫اليمنية‪ ،‬ومي��ك��ن تلخي�ص حم��ت��وى ك��ل منتج‬ ‫كالتايل‪:‬‬ ‫�أو ًال كتاب الأطل�س‬ ‫يعترب كتاب الأطل�س املنتج الرئي�سي للم�شروع‬ ‫حيث مت ت�صميمه لي�ضم ال�صور الف�ضائية‬ ‫لأه���م الأق��م��ار ال�صناعية ال��ت��ي تغطي كافة‬ ‫�أرا���ض��ي اجلمهورية اليمنية م��ع تقدمي �شرح‬ ‫موجز ملا ميكن تف�سريه من ال�صور الف�ضائية‬ ‫ومعلومات عن املناطق التي تغطيها هذه ال�صور‬ ‫الف�ضائية‪.‬‬ ‫يقع الكتاب يف ‪� 272‬صفحة ويتكون من خم�سة‬ ‫ف�صول رئي�سية بالإ�ضافة �إىل مقدمة الكتاب‪،‬‬ ‫امل�صطلحات‪ ،‬الفهر�س واملراجع‪ .‬كما مت طباعة‬ ‫الكتاب بلغتني العربية واالجنليزية لكي ي�ستفيد‬ ‫منه اكرب �شريحة ممكنة من اليمنيني والعرب‬ ‫والأجانب‪.‬وميكن �إعطاء فكرة موجزة عن كل‬ ‫مكونات كتاب الأطل�س كما يلي‪:‬‬ ‫املقدمة‪ :‬حتتوي على مقدمة عن �أهداف و�أهمية‬ ‫م�شروع الأطل�س بالإ�ضافة �إىل فكرة عامة عن‬ ‫تقنية اال�ست�شعار ع��ن بعد ون��ظ��م املعلومات‬ ‫اجلغرافية حيث مت التطرق ال�ستخدام هذه‬ ‫التقنيات يف �أهم التطبيقات‪ ،‬ومت يف هذا اجلزء‬ ‫من الكتاب التعريف باملركز اليمني لال�ست�شعار‬ ‫عن بعد واهم امل�شاريع التي قام املركز بتنفيذها‬ ‫منذ ت�أ�سي�سه يف ابريل ‪2005‬م‪.‬‬

‫موقع اليمن على الكرة الأر�ضية ويف العامل‬ ‫الإ�سالمي و�صور ف�ضائية جتميعية لليمن‪ ،‬بينما‬ ‫ي�ستعر�ض اجلزء الثاين من هذا الف�صل تاريخ‬ ‫اخلرائط يف اليمن ابتداء من خريطة الإدري�سي‬ ‫يف التي مت �إنتاجها قبل حوايل ‪ 800‬عام ومرور ًا‬ ‫ب�إنتاج اخلرائط الطبوغرافية ذات املقايي�س‬ ‫املختلفة والتي تعود �إىل ما قبل الوحدة وو�صو ًال‬ ‫�إىل ا�ستعرا�ض من��اذج من م�شروع اخلارطة‬ ‫الرقمية املوحدة للجمهورية الذي يقوم املركز‬ ‫اليمني لال�ست�شعار عن بعد با�ستكمال مراحله‬ ‫الأخ�يرة‪ ،‬ومتثل اخلارطة الرقمية نقلة نوعية‬ ‫مقارنة مبا هو متوفر من خرائط للجمهورية‬ ‫اليمنية حيث �إنها رقمية ميكن التعامل معها‬ ‫وحتديثها ب�سهولة و�سوف متثل الأ�سا�س لبناء‬ ‫حاوية بيانات مكانية للجمهورية اليمنية‪.‬‬ ‫جغرافيا اليمن‬

‫الف�صل ال �ث��اين‪ :‬جغرافيا اليمن يعترب هذا‬ ‫الف�صل من �أهم ف�صول كتاب الأطل�س حيث‬ ‫يحتوي على خرائط غر�ضية ومعلومات �شاملة‬ ‫عن اجلمهورية اليمنية يف �شتى املجاالت‪ ،‬وقد‬ ‫مت �إ�سقاط البيانات املختلفة على خريطة �أ�سا�س‬ ‫مكونة من �صور ف�ضائية جتميعية للجمهورية‬ ‫اليمنية من القمر ال�صناعي الند�سات لتعطي‬ ‫ت�صور ع��ن م��دى العالقة ب�ين مظاهر �سطح‬ ‫الأر�����ض ال��ظ��اه��رة ع��ل��ى ال�����ص��ورة الف�ضائية‬ ‫واملعلومات املتوفرة يف خمتلف التطبيقات‪.‬‬ ‫ومن �أهم اخلرائط الغر�ضية التي مت �إنتاجها يف‬ ‫هذا الف�صل‪ :‬الطبوغرافيا‪ ،‬املناظر الطبيعية‪،‬‬ ‫احل���دود الإداري����ة‪ ،‬ت��وزي��ع ال�سكان‪ ،‬اليمن يف‬ ‫الليل‪� ،‬سكان احل�ضر والريف‪ ،‬البنية التحتية‪،‬‬ ‫االت�����ص��االت وال�بري��د‪ ،‬اجليولوجيا‪ ،‬الن�شاط‬ ‫ال��زل��زايل‪ ،‬امل���وارد امل��ائ��ي��ة‪ ،‬امل���وارد املعدنية‪،‬‬ ‫اجليومورفولوجيا‪ ،‬الرتبة‪ ،‬تدهور الأرا�ضي‪،‬‬ ‫الغطاء النباتي‪ ،‬الأقاليم املناخية‪-‬الزراعية‪،‬‬ ‫ال�ث�روة احليوانية وال�ث�روة ال�سمكية‪ ،‬النفط‬ ‫وال��غ��از‪ ،‬ال��ق��وى ال��ع��ام��ل��ة‪ ،‬التعليم‪ ،‬ال�صحة‪،‬‬ ‫اليمن على الكرة الأر�ضية‬ ‫الف�صل الأول‪ :‬يحتوي اجل��زء الأول من هذا املوروث الطبيعي‪ ،‬ال�سياحة والآثار‪.‬‬ ‫الف�صل على �صور ف�ضائية للكرة الأر�ضية تو�ضح‬

‫خريطة املوارد املعدنية‬ ‫والبنية التحتية‬

‫جت��در الإ���ش��ارة ب��ان ك��ل خريطة حت��ت��وي على‬ ‫معلومات وب��ي��ان��ات �إح�صائية مت �إ�سقاطها‬ ‫على ال�صور الف�ضائية‪ .‬عند التطرق لبع�ض‬ ‫النماذج من ه��ذه اخل��رائ��ط نالحظ مث ًال �إن‬ ‫خريطة احل��دود الإداري���ة حتتوي على �أ�سماء‬ ‫وحدود املحافظات واملديريات‪ ،‬وخريطة توزيع‬ ‫ال�سكان تو�ضح ن�سبة وكثافة ت��وزي��ع ال�سكان‬ ‫على كافة �أرا�ضي اليمن بينما خريطة �سكان‬ ‫احل�ضر وال��ري��ف تو�ضح ن�سبة ت��وزي��ع �سكان‬ ‫احل�ضر وال��ري��ف على م�ستوى ك��ل حمافظة‪،‬‬ ‫وتو�ضح خريطة امل��وارد املائية مواقع الأودية‬ ‫الرئي�سية والثانوية و�أماكن جتمع املياه‪ ،‬كما‬ ‫تو�ضح خريطة امل���وارد املعدنية م��واق��ع �أهم‬ ‫املعادن و�صخور البناء والزينة‪� ،‬أم��ا خريطة‬ ‫البنية التحتية تو�ضح �شبكة الطرق واملطارات‬ ‫وامل��واين‪ ،‬وخريطة االت�صاالت والربيد تو�ضح‬ ‫تغطية الهاتف لل�شبكة الثابتة و�شبكة الألياف‬ ‫ال�ضوئية بالإ�ضافة �إىل مواقع مكاتب الربيد‬ ‫على م�ستوى اليمن‪ ،‬خريطة التعليم تو�ضح‬ ‫توزيع املدار�س والطالب بالإ�ضافة �إىل مواقع‬ ‫اجلامعات احلكومية واخلا�صة‪.‬‬

‫�إما خريطة املوروث الطبيعي تو�ضح مواقع املدن‬ ‫التاريخية واملحميات الطبيعية‪ ،‬بينما خريطة‬ ‫الآثار تو�ضح �أهم املواقع الأثرية يف اجلمهورية‬ ‫اليمنية‪ .‬وجتدر الإ�شارة بان كل خريطة مزودة‬ ‫بن�ص بلغتني ال��ع��رب��ي��ة واالجن��ل��ي��زي��ة و�صور‬ ‫فوتوغرافية ور�سومات بيانية تو�ضيحية‪.‬‬ ‫‪31‬‬


‫خرائط ال�صور الف�ضائية لليمن‬

‫الف�صل الثالث‪ :‬خرائط ال�صور الف�ضائية لليمن‬ ‫‪ : 1:500000‬مت يف هذا الف�صل تق�سيم خريطة‬ ‫الأ���س��ا���س الف�ضائية لليمن �إىل ‪ 25‬خريطة‬ ‫ف�ضائية مبقيا�س ‪ 1:500000‬ح��ي��ث تو�ضح‬ ‫كل خريطة ب�شكل تف�صيلي التنوع اجلغرايف‬ ‫والت�ضاري�سي التي متتاز به اجلمهورية اليمنية‬ ‫من مرتفعات جبلية‪� ،‬أودية‪ ،‬ه�ضاب‪� ،‬صحاري‪،‬‬ ‫مناطق �ساحلية وجزر على طول البحر الأحمر‬ ‫والبحر العربي‪.‬‬ ‫مدن اليمن الرئي�سية‬

‫يحتوي الف�صل ال��راب��ع على ���ص��ور ف�ضائية‬ ‫ذات دقة و�ضوح مكانية عالية (‪ 1-0.6‬مرت)‬ ‫خلم�س م��دن مينية رئي�سية وه���ي‪� :‬صنعاء‪،‬‬ ‫عدن‪ ،‬املكال‪ ،‬تعز واحلديدة‪ .‬ومن خالل هذه‬ ‫ال�صور الف�ضائية ميكن التعرف على �أهم‬ ‫املعامل ومدى التو�سع العمراين لهذه املدن‪� .‬إن‬ ‫ال�صور الف�ضائية يف هذا الف�صل مزودة بن�ص‬ ‫بلغتني العربية واالجنليزية و�صور فوتوغرافية‬ ‫لبع�ض معامل امل��دن الرئي�سية وبالتايل ميكن‬ ‫املقارنة بني املعامل املختلفة من خالل ال�صور‬ ‫الف�ضائية وال�����ص��ور الفوتوغرافية حيث �إن‬ ‫ال�صور الف�ضائية تعطي لنا نظرة خمتلفة من‬ ‫الأعلى و�أكرث �شمولية‪.‬‬ ‫املناظر الطبيعية لليمن‬ ‫الف�صل اخلام�س وي�أتي بعنوان املناظر الطبيعية‬ ‫لليمن ومت فيه ا�ستعرا�ض حاالت درا�سية �أكرث‬ ‫تف�صي ًال مم��ا �سبق لتطبيقات خمتلفة يف‬ ‫مناطق خمتارة يف اليمن وذلك لتو�ضيح �أهمية‬ ‫ا�ستخدام تقنية اال�ست�شعار عن بعد يف خمتلف‬ ‫‪32‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫امل��������ج��������االت‪.‬‬ ‫وم���ن احل���االت‬ ‫الدرا�سية التي‬ ‫مت ا�ستعرا�ضها‬ ‫يف هذا الف�صل‪:‬‬ ‫ت��ط��ور ال����وادي‬ ‫يف م���ن���ط���ق���ة‬ ‫�����ض����خ����رب يف‬ ‫حم������اف������ظ������ة‬ ‫امل�����������ه�����������رة‪،‬‬ ‫الكثبان الرملية يف �صحراء ال��رب��ع اخلايل‪،‬‬ ‫زراع����ة ال�����وادي يف وادي اجل����زع مبحافظة‬ ‫املهرة‪ ،‬املوروث الطبيعي وزراعة الوادي وكارثة‬ ‫الفي�ضان يف وادي ح�ضرموت‪ ،‬الآث��ار وزراعة‬ ‫ال��وادي يف حزم اجل��وف‪ ،‬تكوين خط ال�ساحل‬ ‫على طول �ساحل خليج عدن والبحر العربي‪،‬‬ ‫الآثار والدولة القدمية مبحافظة م�أرب‪ ،‬حو�ض‬ ‫�صنعاء‪ ،‬االنزالقات الأر�ضية والن�شاط الربكاين‬ ‫يف منطقتي �شبام‪-‬كوكبان و�صنعاء‪ ،‬التطور‬ ‫ال�ساحلي ملنطقة اللحية يف حمافظة احلديدة‪،‬‬ ‫حو�ض بلحاف مبحافظة �شبوة‪ ،‬الغطاء النباتي‬ ‫ملنطقة �أب‪ ،‬ت�صنيف ا�ستخدام الأرا���ض��ي يف‬ ‫منطقة زجنبار‪-‬حمافظة �أبني‪ ،‬حركة البواخر‬ ‫يف م�ضيق باب املندب‪ ،‬و�أخر حالة درا�سية يف‬ ‫ه��ذا الف�صل ح��ول امل���وروث الطبيعي والتنوع‬ ‫النباتي واحليواين يف �أرخبيل �سقطري‪.‬‬ ‫وميتاز ه��ذا الف�صل بتنوع ال�صور الف�ضائية‬ ‫وذلك وفق ًا ملتطلبات احلاالت الدرا�سية حيث‬ ‫مت ا�ستخدام �صور ف�ضائية ذات نطاقات طيفية‬ ‫متعددة ودقة و�ضوح مكانية عالية بالإ�ضافة �إىل‬ ‫ال�صور الرادارية و�صور جوية‪ .‬وجتدر الإ�شارة‬ ‫�إىل اح��ت��واء ه��ذا الف�صل على من��اذج ارتفاع‬ ‫رقمي لبع�ض املناطق ميكن ر�ؤي��ت��ه��ا بو�ضوح‬ ‫بوا�سطة نظارة خا���صة مرفقة بالكتاب‪.‬‬ ‫ثاني ًا �أقرا�ص مدجمة ‪DVD‬‬ ‫تعترب الأقرا�ص املدجمة ‪� DVD‬أحد خمرجات‬ ‫م�شروع �أطل�س ال�صور الف�ضائية للجمهورية‬ ‫اليمنية حيث يحتوي كل قر�ص على منظر ثالثي‬ ‫الأبعاد للجمهورية اليمنية يعتمد على �صورة‬

‫القمر ال�صناعي التجميعية الند�سات م�شتقة‬ ‫م��ن من��وذج ارت��ف��اع رق��م��ي‪ ،‬ميكن للم�ستخدم‬ ‫من خالل املنظر ثالثي الأبعاد الطريان فوق‬ ‫�أرا���ض��ي اجلمهورية اليمنية والتكبري لر�ؤية‬ ‫التفا�صيل خ�صو�ص ًا يف املدن الرئي�سية‪ ،‬ويحتوي‬ ‫املنظر ثالثي الأبعاد على امل�سميات اجلغرافية‬ ‫الرئي�سية و�إمكانية البحث عن �أي معلم طبيعي‪.‬‬ ‫يتم ت�شغيل القر�ص بوا�سطة برنامج كمبيوتر‬ ‫خ��ا���ص وم��رف��ق م��ع ال��ق��ر���ص تعليمات ت�شغيل‬ ‫الربنامج بلغتني العربية واالجنليزية‪.‬‬ ‫ثالث ًا �صورة حائطية ف�ضائية‬ ‫للجمهورية اليمنية‬ ‫هذا املنتج عبارة عن �صورة حائطية ف�ضائية‬ ‫جتميعية للجمهورية اليمنية من القمر ال�صناعي‬ ‫الند�سات حيث ي�صل عر�ضها �إىل ‪ 3‬مرت وطولها‬ ‫‪ 6‬م�تر م�صنوعة م��ن م��ادة مقاومة للحرارة‬ ‫وال��رط��وب��ة‪ ...‬ومتثل ه��ذه ال�صورة الف�ضائية‬ ‫خريطة الأ�سا�س التي مت ا�ستخدامها يف العديد‬ ‫من موا�ضيع الأطل�س ومت �إ�سقاط عليها خمتلف‬ ‫البيانات حيث حتتوي على احل���دود الدولية‬ ‫للجمهورية اليمنية وحدود املحافظات بالإ�ضافة‬ ‫�إىل �أ�سماء عوا�صم املحافظات‪.‬‬ ‫بالإ�ضافة �إىل مكونات امل�شروع املذكورة �سابقاً‬ ‫فان كل البيانات امل�ستخدمة يف هذا امل�شروع‬ ‫من �صور ف�ضائية وخرائط غر�ضية وغريها‬ ‫من بيانات �سوف ت���ؤول �إىل ملكية املركز مما‬ ‫ي�ساهم يف بناء ن��واة لقاعدة بيانات مكانية‬ ‫للجمهورية اليمنية‪.‬‬ ‫الفرتة الزمنية الجناز مراحل امل�شروع‬ ‫نود الإ�شارة �إىل �إن �شركة جيو�سبي�س النم�ساوية‬ ‫قامت بتنفيذ م�شروع الأطل�س ومب�شاركة املركز‬ ‫اليمني لال�ست�شعار ع��ن بعد‪ ،‬وك��ان التمويل‬ ‫الأك�ب�ر للم�شروع م��ن احل��ك��وم��ة اليمنية كما‬ ‫�إن منظمة ال��دول امل�صدرة للنفط (الأوب��ك)‬ ‫�ساهمت جزئي َا يف متويل ه��ذا امل�شروع‪ .‬وقد‬ ‫ا�ستغرق العمل يف هذا امل�شروع �سنتان و�أربع‬ ‫�أ�شهر ابتداء من دي�سمرب ‪2007‬م‪،‬‬ ‫الأطل�س ثمرة تعاون م�شرتك‬ ‫ميثل م�شروع الأط��ل�����س ثمرة ت��ع��اون م�شرتك‬ ‫بني املركز اليمني لال�ست�شعار عن ُبعد ونظم‬ ‫امل��ع��ل��وم��ات اجل��غ��راف��ي��ة واجل��ه��ات احلكومية‬ ‫ونعتقد �أن جناح هذا امل�شروع هو بتوفيق من‬ ‫اهلل تعاىل �أو ًال ثم بجهود العاملني يف املركز‬ ‫وال�شركة وكذلك اجلهود امل�ساهمة بالبيانات‬ ‫واملعلومات وامل�شاركة الفعالة من كافة وزارات‬ ‫وهيئات وقطاعات الدولة املختلفة والأ�شخا�ص‬


33


‫ك�شف املواد الكيمائية‬ ‫اخلطرة يف الهواتف املحمولة‬ ‫قد تلجا الع�صابات �إىل طرح م��واد كيمائية‬ ‫�أو بيولوجية خطرة داخل الهواتف املحمولة لذا بد�أ الباحثون‬ ‫يف جامعة كاليفورنيا يف �سان دييغو الآن بالعمل على جهاز‬ ‫ا�ست�شعار منوذج ميكن �أن ي�ساعد على اكت�شاف خريطة ال�سموم‬ ‫املحمولة جوا يف الوقت احلقيقي ‪.‬ومت ابتكار رقاقة متثل املرحلة‬ ‫الأوىل من تطوير جهاز ا�ست�شعار للك�شف عن ال�سم بوا�سطة‬ ‫رقائق من ال�سيلكون التي ي�سهل اخرتاقها ويتغري لونها عندما‬ ‫تتفاعل مع م��واد كيميائية حم��ددة وعن طريق التالعب يف‬ ‫�شكل امل�سام ميكن للباحثني من اكت�شاف ال�صفات الكيميائية‬ ‫املحددة‪ .‬وحجم الرقاقة �أقل من ميغابك�سل �أي كر�أ�س ممحاة‬ ‫قلم ر���ص��ا���ص‪ .‬و�ستتمكن‬ ‫ه��ذه التقنية م��ن حتديد‬ ‫امل��واد املحفوظة يف جهاز‬ ‫حممول ‪.‬‬

‫ال�شا�شات املطوية‬ ‫بقلم الر�صا�ص ‪OTFT‬‬

‫�أعلنت ‪ Sony‬عن تطور خارق يف جمال ال�شا�شات املطوية‬ ‫والتي ت�ستخدم تقنية الإ�ضاءة ‪ OLED‬وهذه ال�شا�شات‬ ‫املرنة ب�سمك ‪ μm (4.1 80‬ان�ش ) بتنقيط ‪ppi 121‬عرب‬ ‫�شا�شات ‪OTFT‬والتي تعمد على الدوائر �أملجهريه من‬ ‫مادة �أ�شباه املو�صالت الع�ضوية الأ�صلية (م�شتق ‪)PXX‬‬ ‫ذات ال�سمك اال�سطواين الرفيع والتي ميكن لفها على‬ ‫قلم الر�صا�ص ‪،‬والتقنية اجلديدة قادرة على التخل�ص من‬ ‫مادة ‪ convetinal‬التي ال ت�سمح بلف ال�صورة املتحركة‬ ‫وعليها ت�صمم رقاقات ‪ IC‬والتي ال يتعدى �سمكها ‪μm 20‬‬ ‫و�شا�شات ‪ OTFT‬تعتمد على جهد كهربائي ‪. 5V‬‬ ‫‪34‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫ووترغيت كونية‬

‫عامل �أمريكي يك�شف �أن الأج�سام‬ ‫الطائرة املجهولة حقيقة‬ ‫ك�شفت درا�سات �أجراها عامل �أمريكي بعد ق�ضاء ن�صف‬ ‫قرن يف التحقيق �أن الأج�سام الطائرة املجهولة �أو الأطباق‬ ‫الطائرة حقيقة و�أن الإدارة الأمريكية مدركة لذلك وتفر�ض‬ ‫نطاق ًا م��ن ال�سرية على الأم���ر منذ ع��ام ‪ .1947‬ونقلت‬ ‫�شبكة «�سي �إن �إن» االلكرتونية عن �ستانون فريدمان وهو‬ ‫فيزيائي وعامل متخ�ص�ص يف �صناعة ال�صواريخ قوله �إن‬ ‫بع�ض الأج�سام الغريبة لي�ست �سوى مركبات ف�ضاء يجري‬ ‫التحكم فيها بذكاء م�شري ًا �إىل �أن الت�سرت الوا�سع على وجود‬ ‫تلك الأج�سام الغريبة يعد �أكرب ق�ص�ص الألفية‪.‬‬ ‫و�أ����ض���اف ف��ري��دم��ان �أن����ه ب��ع��د ‪ 53‬ع��ام�� ًا م��ن التحقيق‬ ‫�أ�صبح على قناعة ب�أننا نتعامل مع ووترغيت كونية ما‬ ‫يعني �أن ع��ددا قليال م��ن النا�س داخ��ل حكومات كبرية‬ ‫كانت تعرف ومنذ ع��ام ‪ 1947‬على الأق��ل ب���أن الأج�سام‬ ‫ال��ط��ائ��رة ال��غ��ري��ب��ة ه��ي م��رك��ب��ات مل��خ��ل��وق��ات ف�ضائية‪.‬‬ ‫وا�ست�شهد فريدمان بحادثة روزويل التي وقعت عام ‪1947‬‬ ‫والتي �أقرت فيها احلكومة الأمريكية بتحطم طبق طائر‬ ‫�إال �أن���ه���ا �سرعان‬ ‫م���ات���راج���ع���ت عن‬ ‫ت�������ص���ري���ح���ات���ه���ا‬ ‫و�أ����ش���ارت �إىل �أن��ه‬ ‫م����ن����ط����اد ل���ر����ص���د‬ ‫الأحوال اجلوية‪.‬‬ ‫وكان عامل الفيزياء‬ ‫الربيطاين ال�شهري‬ ‫���س��ت��ي��ف��ن هوكينغ‬ ‫�آخ��ر العلماء الكبار‬ ‫ال��ذي��ن �أع��رب��وا عن‬ ‫اع��ت��ق��اده��م بوجود‬ ‫ع������وامل �أخ�������رى يف‬ ‫الف�ضاء حيث حذر‬ ‫من حماولة االت�صال ب�أجنا�س غريبة رمبا ت�سكن كواكب‬ ‫�أخ��رى يف هذا الكون الف�سيح م�شري ًا �إىل �أن خطوة كهذه‬ ‫ق��د تنطوي على خماطر ودع��ا �إىل جتنب ذل��ك‪ .‬ورجح‬ ‫هوكينغ احتماالت تنقل تلك املخلوقات حالي ًا يف الكون‬ ‫لي�س لغر�ض اال�ستك�شاف بل لال�ستيطان يف كواكب �أخرى‬ ‫رمبا بعد ا�ستهالك جميع موارد الكواكب التي �أتت منها‪.‬‬


‫انتقال �أول فريو�س من‬ ‫‪ Reading‬االجنليزية ك�أول ب�شري‬ ‫ي�صاب (�أو ينتقل �إليه) فريو�س من‬ ‫احلوا�سيب �إىل الب�شر‬ ‫ع��امل احلوا�سيب بوا�سطة �شريحة‬ ‫‪ ،RFID‬و ه���ذا ف��ق��ط ليبني مدى‬ ‫الأخطار التي �ستنجم عن ذلك‪.‬‬ ‫الباحث و ال��ذي ق��ام م�سبقا ب�إدخال‬ ‫�شريحة ‪ RFID‬يف يده التي ي�ستعملها‬ ‫لفتح �أبواب خمتربه �أو ا�ستعمال هاتفه‪،‬‬ ‫قام بتبيني كيف ميكن لهذه ال�شريحة‬ ‫�أن ت�صاب بفريو�س من جهاز �آخر كون‬ ‫هذه ال�شرائح يف تطور م�ستمر و حتتوي‬ ‫�سي�سجل التاريخ ا�سم الباحث ‪ Mark‬على مقادير من البيانات التي تزداد‬ ‫‪ Gasson‬العامل يف خم��ت�برات جامعة يوما بعد يوم‪.‬‬ ‫�أدمغة القطط‬ ‫�أ�سا�س ل�صنع كمبيوتر امل�ستقبل‬ ‫ين����وي العلماء اخ��ت�راع �أجهزة �إلكرتوني����ة حتاكي يف عملها‬ ‫عم����ل خاليا �أدمغة القطط‪ ،‬ما ق����د ي�ساعد على �صنع جيل‬ ‫جدي����د من ه����ذه الأجهزة تكون ق����ادرة يوما م����ا على فهم‬ ‫املعلومات والتعرف عليها مثل الب�شر‪.‬‬ ‫وذكر موقع اليف �سان�س �أن �أجهزة حتاكي كهذه قد ت�ستطيع‬ ‫اتخ����اذ قرارات معقدة وتنفي����ذ الكثري من املهمات يف وقت‬ ‫واحد مقارنة ب�أجهزة الكمبيوتر التقليدية حالي ًا‪.‬‬ ‫وق����ال الباحث ويي لو‪ ،‬وه����و مهند�س كومبيوت����ر يف جامعة‬ ‫مي�شيغان الأمريكية «�إننا ن�صنع جهاز كومبيوتر بالطريقة‬ ‫نف�سها التي تبني فيها الطبيعة الدماغ» مو�ضح ًا �أن الرقائق‬ ‫تعتمد عادة عل����ى "الرتانز�ستورات" وهي عبارة عن �أزرار‬ ‫تبدي����ل لتقدمي املعلومات واحل�صول على البيانات والأرقام‬ ‫الثنائية �أو �أجزاء الأرقام‪.‬‬ ‫و�أ�ضاف «لو» ورفاقه يف اجلامعة �أن جهاز الكمبيوتر الذين‬ ‫يحاول����ون �صنع����ه يربط بني اثنني م����ن الدوائر االلكرتونية‬ ‫وق����ادر عل����ى التذك����ر والتعلم‪ ،‬وه����ذا ي�شري �إىل م����دى قوة‬ ‫االت�ص����االت ب��ي�ن اخلاليا الع�صبي����ة وحتفي����ز بع�ضها على‬ ‫العمل مع ًا‪.‬‬ ‫و�أ�ش����ار �إىل �أن ذلك‬ ‫ق����د يك����ون �أ�سا�س���� ًا‬ ‫للذاك����رة وللتعل����م‬ ‫يف �أدمغ����ة بع�����ض‬ ‫الثدييات‪.‬‬

‫بعد �أن ت�صاب ال�شريحة املوجودة يف يده‪،‬‬ ‫ي�سهل على الفريو�س االنتقال �إىل باقي‬ ‫الأجهزة التي يكون على ات�صال معها ‪،‬‬ ‫مما ي�سمح للفريو�س باالنت�شار و�إ�صابة‬ ‫املزيد من الأجهزة الأخرى‪ ....‬الفريو�س‬ ‫ال ميلك �أي ت�أثري على اجل�سم الب�شري‪،‬‬ ‫�إذا مل يكن هذا الأخري يعتمد على �أجهزة‬ ‫�أخرى كمنظم نب�ضات القلب امل�ستعمل يف‬ ‫بع�ض �أمرا�ض القلب‪� ،‬أو �أية �أجهزة �أخرى‬ ‫يتم ا�ستعمالها لتنظيم وظائف �أخرى‪.‬‬

‫�س ّلة مهمالت �إلكرتونية تعمل‬ ‫من خالل الطاقة ال�شم�سية‬ ‫�آخ ـ ـ ـ���ر �صـ ــرع ـ���ات‬ ‫التك ــنولوجيـ ـ���ا هـ ـ���ي‬ ‫�سل���ة مهم�ل�ات تعمل‬ ‫ب�شكل كام���ل بالطاقة‬ ‫ال�شم�سية‪ ،‬وميكنها ان‬ ‫ت�ستوعب ما ي�صل �إىل‬ ‫خم�سة �أ�ضعاف ال�سلة‬ ‫العادي���ة حي���ث �أنه���ا‬ ‫تقوم ب�ضغط القمامة‬ ‫بداخله ـ ـ���ا وبالط ــبع‬ ‫ال توج���د �أي رائح���ة‬ ‫كريه���ة تف���وح منه���ا‬ ‫وك�أنها لي�س���ت �صفيحة قمامة على الإطالق‪ ،‬كما تقوم هذه‬ ‫ال�سلة ب�إر�سال ر�سالة ق�صرية �إىل املخت�صني بجمع القمامة‬ ‫و ذل���ك يف حال امتالئها لك���ي تطلب منهم ان يقوموا ب�أداء‬ ‫واجبهم معها !‬ ‫بالطبع تقوم هذه ال�سلة العبقرية بت��فري الكثري من الوقت و‬ ‫اجلهد و الوقود الذي يتم حرقه من خالل �سيارات القمامة‬ ‫التي تتفقد �صفائح القمامة كل يوم من اجل معرفة ما �إذا‬ ‫كان يجب تفريغها‪ .‬وعلى الرغم من الثمن الباهظ بالطبع‬ ‫ال�ستخدام مثل هذه التكنولوجيا يف �صفائح القمامة ‪� ،‬إال �إن‬ ‫البع�ض يدافع عن ذلك بان الناجت هو اكرب من املفقود‪.‬‬ ‫تتواف���ر هذه ال�صفائح الآن بالفع���ل يف بع�ض مدن الواليات‬ ‫املتحدة الأمريكية مثل كاليفورنيا‪ ،‬بو�سطن‪ ،‬فيالدلفيا‪.‬‬ ‫‪35‬‬


‫لقد حلت الطائرة بقدراتها املذهلة‬ ‫وظيفة املناطيد ول��ك��ن ه��ل �سيدور‬ ‫ال���زم���ن وت����أت���ي احل���اج���ة �إىل ال�سفر‬ ‫باملناطيد ول��ك��ن ب�����ص��ورة �أخ����رى؟ ‪،‬‬ ‫حتاول هذه املقالة ت�سليط ال�ضوء على‬ ‫تلك اجلهود”‬ ‫ك��ان��ت املناطيد يف املا�ضي �سفن اجلو‬ ‫ال��ت��ي تعتمد على نوعية الأقم�شة‬ ‫واملواد املطاطية والبال�ستيكية كونها‬ ‫�أخ��ف وزن وطرحت يف العقد الأخري‬ ‫من��اذج من التكنولوجيا املتقدمة من‬ ‫حيث الت�صميم احلديث ونوعية املادة‬ ‫التي ت�صنع منها وكذلك نوعية الغاز‬ ‫امل�ستخدم وتكنولوجيا قيادة املناطيد‬ ‫وم���واج���ه���ه ظ�����روف اجل����و املختلفة‬ ‫وتطبيق كل ذلك ً‬ ‫وفقا لأ�سعار معقولة‬ ‫وم�����س��ت��دام��ة‪.‬و���س��ن��ت��ط��رق اىل �أن�����واع‬ ‫املناطيد الع�صرية والتي حتتل اهتمام‬ ‫و ا�ستخدام للأغرا�ض العلمية وقريبا‬ ‫�سيتم ا�ستخدامها يف ال�سفر ‪:‬‬

‫‪36‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫�إعداد ‪:‬‬

‫عبد الرحمن �سناح‬

‫‪Senah1@hotmail.com‬‬


‫املنطاد �ستريلنغ الذي يعمل بالطاقتني ال�شم�سية والكهربائية‬

‫من نوعيه املناطيد التي ت�سبح يف مناطق قريبة حول املدن الكبرية‬ ‫ويعمل بوا�سطة حمركات ‪ ecofriendly‬يف مبتو�سط �سرعة ‪ 93‬ميال‬ ‫تتجمع اجلهود الدولية يف التوجه نحو التكنولوجيا اخل�ضراء ويف ظل يف ال�ساعة من على ارتفاعات ترتاوح بني ‪� 100‬إىل ‪ 1640‬قدم فوق‬ ‫هذا املفهوم قدم لورن�س ريدماركرز لطرح ما يعرف منطاد ال�شم�سي �سطح الأر�ض القادرة على نقل ‪� 400‬شخ�ص ‪.‬‬ ‫الكهربائي واملتميز بح�س هند�سي والذي ي�ستخدم حمرك �ستريلينغ‬ ‫والذي ي�ستمر فرتة طويلة ويعمل حمرك �ستريلينغ على مبد�أ فرق‬ ‫املنطاد الهجني‬ ‫احل��رارة بني طبقات من ال�سفينة اجلوية فكلما زاد ف��رق درجة‬ ‫احل��رارة زادت الطاقة املنتجة وي�ستعني املحرك ب�صحن اللتقاط‬ ‫الطاقة ال�شم�سية والتي تقوم بدورها برفع احلرارة ‪ ،‬وميكن للمنطاد‬ ‫�إنتاج ما يكفي من الطاقة لإبقائه واقفا على قدميه حتى يف الليل (يف‬ ‫حال عدم توفر الطاقة ال�شم�سية ) من خالل بطارية تخزين الطاقة‬ ‫و�صممت البطارية لتكون خفيفة كما �صمم املنطاد ب�شكل ي�سمح له‬ ‫اال�ستفادة من الطاقة ال�شم�سية على �أكمل وجه‪ .‬وميكن ا�ستخدامه‬ ‫لالت�صاالت ور�صد وحفظ ومراقبة التغريات البيئية‪.‬‬ ‫املناطيد ال�شم�سية التي تعتمد على املياه‬ ‫وهو منطاد يت�سع لفرد واحد كما انه هجني و�شبة جامد بني الطائرة‬ ‫واملنطاد ويعمل بالطاقة ال�شم�سية وي�ستوعب ‪ 25‬راكب ًا يف مق�صورة‬ ‫الركاب مع هيكل من الأملنيوم والألياف الكربونية بت�صميم متني‬ ‫وحتوم ب�أن�سابية ‪.mph 120‬‬ ‫منطاد الغيمة‪ ...‬فندق يف الهواء‬

‫طرحت �إحدى ال�شركات اال�سبانية منطاد ال�سالحف والذي يعمل‬ ‫بالطاقة ال�شم�سية والذي يتمكن من نقل الركاب من نيويورك �إىل‬ ‫باري�س حيث يعمل باخلاليا الكهرو�ضوئية اخلفيفة التي على ال�سطح‬ ‫اخلارجي لل�سفينة وت�ستخدم تلك الطاقة املتولدة يف حمرك املاء‬ ‫يف ال�ضخ التي تعمل على حتريك املنطاد وي�سري املنطاد يف حوايل‬ ‫‪ 40‬ميال يف ال�ساعة يف الظروف املناخية املتو�سطة وبقوة تقدر بنحو‬ ‫‪ 70‬ح�صانا ومبحرك ديزل يف الأوقات غري امل�شم�سة وهذا املناطيد‬ ‫تخفف من انبعاث الكربون وت�ستخدم حمرك الديزل يف الليل �أويف‬ ‫اجلو الغائم ‪.‬‬ ‫منطاد ‪ ... Airbia‬مركبات قادمة من الف�ضاء‬ ‫تطري عاليا دون تلويث ال�سماء وقد منحت جوائز يف رفاهية الت�صميم‬ ‫مناطيد ‪� Airbia‬أ�سطول �أنيق يعمل بغاز الهليوم (‪� )He‬صممت كما عام ‪ 2008‬منطاد الغيمة هو باخت�صار فندق يف الهواء‬ ‫لو كانت مركبات قادمة من الف�ضاء تخرج بني الغبار والدخان وهي‬ ‫‪37‬‬


‫ي�سمح للركاب باكت�شاف مناطق يتعذر الو�صول �إليها وبعيده يف نحو �أ�سبوعني ويتكون من بالون هليوم مملوءة و ال تتحرك ب�سرعة ‪.‬‬ ‫ال�سماء املنطاد للم�صمم الفرن�سي جان ماري‪ ،‬و يف �إطار �شراكة مع‬ ‫املكتب الوطني للمناطيد ومركز البحوث الف�ضائية اجلوية الفرن�سية‬ ‫يف دعم الأن�شطة ال�سياحية حيث ي�ستطيع هذا املنطاد الو�صول �إىل‬ ‫طبقات بعيدة يف ال�سماء قد ي�ستلزم توفر الأوك�سجني‪.‬‬

‫منطاد ‪ .... Sanswire 111‬بدون طيار‬

‫حمطات تزويد املناطيد بالهليوم جوا‬ ‫يقدم مفهوم الكمال املزدوج للو�صول �إعادة اكت�شاف العامل ب�سهولة ‪،‬‬ ‫هذه حمطة لر�سو ال�سفن وهي م�ستقرة ويتكون من مبنى مثبت و اجلزء‬ ‫الأخر منطاد حممول‪ .‬ويتمثل الهدف الرئي�سي لهذا املفهوم هو جعل‬ ‫تبادل التكنولوجيات املحتملة واجلديدة يف جميع �أنحاء العامل‪ .‬ومن‬ ‫املتوقع �أن بناء حمطة تزويد �ستزيد من االهتمام باملناطيد ويعترب‬ ‫املنطاد من املركبات الهادئة بعك�س الطائرات مبختلف �أنواعها ولهذا مالمح وت�صميم جميل للمنطاد ‪ Sanswire 111‬بطول ‪111‬قدم‬ ‫فت�صوير الكائنات املهددة باالنقرا�ض واملتوح�شة تكون ممكنة ‪.‬‬ ‫وقامته ‪ 11‬قدم وي�سري املنطاد بدون طيار والذي ي�سمح بالتحليق‬ ‫لفرتات طويلة‪ .‬وي�ستخدم الغاز والطاقة خللية الدفع ف�ضال عن توليد‬ ‫الكهرباء‪ .‬وميكن ا�ستخدامها يف نقل الب�ضائع و �أنواع خمتلفة من‬ ‫منطاد التيتانك‬ ‫احلموالت ونقل خمتلف �أنواع �أجهزة االت�صاالت الال�سلكية‪.‬‬ ‫منطاد التجارب املناخية والطبيعية‬

‫منطاد �سرتاتو ك���روزر هو مفهوم ملنطاد ال��رح�لات واال�ستجمام‬ ‫ال�صحي للم�سافرين كافة ‪ ،‬املنطاد فاخر ويعمل بالهليوم اململوء و‬ ‫يحتوي على مطعم وحجرات وا�سعة و منتجع �صحي و حمام �سباحة‬ ‫والعديد من املوا�صفات الع�صرية احلديثة ‪� .‬إ�ضافة �إىل ميزات مثل هذا النوع من املناطيد واملعروف مبنطاد داربا الثابت بالن�سبة للأر�ض‬ ‫اجللد الطبيعي و الألياف الكربونية واخلاليا ال�ضوئية وقطع غرف والذي يظل عاليا ملدة ‪� 10‬سنوات دون �أعادة �شحنه وقد خ�ص�صت‬ ‫الهليوم‪ .‬و نوافذ وا�سعة مع �سقف متحرك و من�صة القفز‪.‬‬ ‫وزارة الدفاع الأمريكية مبلغ ‪ 400‬مليون دوالر �أمريكي لت�صميم‬ ‫وبناء واختبار وتطيري النموذج امل�صغر ‪ 1:3‬ملراقبة املنطاد ومن�صة‬ ‫ات�صاالت ال�سلكية والال�سلكية و و�سيحلق يف املحيط الأطل�س و القيام‬ ‫منطاد �أيولو�س‬ ‫منطاد �أيولو�س ذو ال�شكل الغريب من �سفن املناطيد وال��ذي ميتاز بدوريات يف ال�سماء مع تيار النفاث املوجهة حلركته ‪ ،‬الذي يعلو على‬ ‫بان�سياب يالءم التغريات املناخية يف اجلو وخم�ص�ص لل�سفر بني الدول ارتفاع بحول ‪ 21km‬من �سطح الأر�ض‪ .‬و�سيخ�ص�ص لعمل التجارب‬ ‫وهو �أكرث املناطيد مالئمة ويحمل من ‪� 4-2‬أ�شخا�ص يف رحلة قد ت�ستمر املناخية والطبيعية على الأر�ض‪.‬‬ ‫‪38‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


39


‫املهند�س اجلربي‪:‬‬

‫�ضــ��رورة تـ�ضافـــ��ر الـــجـهــــ��ود وتعـ��اون خمتـل��ف‬ ‫اجلـهـ��ات املـعـنـي��ة لإنـجــ��اح ه��ذه الفــعـالــــــي��ة‬ ‫ت�ست�ضيف اليمن مطلع �شهر يوليو املقبل‬ ‫ال��دورة ال��ـ‪ 14‬الجتماعات جمل���س وزراء‬ ‫االت�صاالت واملعلومات العرب ‪.‬‬ ‫وقال وزير االت�صاالت وتقنية املعلومات‬ ‫املـهنــد���س كمال ح�سني اجل�بري �إن اليمن‬ ‫ممثل��ة ب��وزارة االت�ص��االت وبالتن�سيق مع‬ ‫اجله��ات املعني��ة ال�ست�ضاف��ة ه��ذه الدورة‬ ‫بن��اء عل��ى دعوة وجهته��ا اليم��ن للمجل�س‬ ‫خالل دورته ال�سابقة‪.‬‬ ‫و�أو�ضح املهند�س اجلربي �أن دعوة اليمن‬ ‫ال�ست�ضاف��ة ه��ذه ال��دورة الق��ت ترحيب�� ًا‬ ‫كبري ًا وقبو ًال عام ًا انعك�س يف نتائج الدورة‬ ‫الثالث��ة ع�شـ��رة للمجل���س الت��ي انعق��دة‬ ‫يف ب�يروت يف الع��ام املا�ض��ي‪ ،‬م�ش�يرا �إىل‬ ‫�أن��ه لأول م��رة يف تاري��خ اليم��ن يعقد هذا‬ ‫االجتماع النوعي‪.‬‬

‫ابرز حماورجدول �أعمال الدورة ‪:14‬‬ ‫• الأهداف الإ�سرتاتيجية لقطاع الربيد العربي والإبداع واالبتكار الربيدي‪.‬‬ ‫• م�����������ش�����روع ال�����ن�����ط�����اق�����ات ال����ع����ل����وي����ة ال����ع����رب����ي����ة ال����ع����ام����ة‪.‬‬

‫•‬

‫امل�شروعات واملبادرات الإقليمية امل�ستقبلية يف اطارالإ�سرتاتيجية العربية لتكنولوجيا املعلومات‪.‬‬

‫• ا�ستعرا�ض القرارات اخلا�صة مب�ساعدة البلدان العربية ذات االحتياجات اخلا�صة‪.‬‬

‫‪40‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫ال��ت��داب�ير ال�ل�ازم���ة ل��ت��ع��زي��ز �أم����ن ن��ظ��م امل��ع��ل��وم��ات‬ ‫وت�������أم���ي��ن ال����ف���������ض����اء االل�������ك���ت���روين ال���ع���رب���ي‬

‫و� �ش��دد وزي ��ر االت �� �ص��االت ع�ل��ى �ضرورة‬ ‫ت�ضافر اجلهود الر�سمية‪ ،‬وتعاون خمتلف‬ ‫اجل �ه��ات امل �ع �ن �ي��ة‪ ،‬يف ��س�ب�ي��ل �إجن � ��اح هذه‬ ‫ال�ف�ع��ال�ي��ة‪ ،‬و�إب� ��راز ال�ي�م��ن بال�شكل الذي‬ ‫يليق مبكانتها احل�ضارية‪ ،‬ويعك�س مدى‬ ‫ال�ت�ط��ور وال �ت �ق��دم ال ��ذي و��ص�ل��ت �إل �ي��ه يف‬ ‫م��واك �ب��ة جم ��ري ��ات ال �ع �� �ص��ر واملتغريات‬ ‫امل�ستمرة على خمتلف الأ�صعدة التنموية‬ ‫واخلدمية واال�ستثمارية‪.‬‬ ‫و�أ� � �ض � ��اف‪� :‬إن ال �ي �م��ن ت �ع �ت�بر �إح� ��دى‬ ‫الدول الفاعلة يف �إطار منظومة اجلامعة‬ ‫العربية‪ ،‬ولها �أدواره��ا الوا�ضحة يف طرح‬ ‫وت�ق��دمي ودع��م ك��ل م��ا م��ن ��ش��أن��ه حتقيق‬ ‫امل�صلحة العربية امل�شرتكة‪.‬‬ ‫جهود اليمن يف جمل�س وزراء‬ ‫االت�صاالت العرب‬ ‫وت��اب��ع حديثه ق��ائ� ً‬ ‫لا �إن��ه يف �إط ��ار هذه‬ ‫امل�ن�ظ��وم��ة ال��وا��س�ع��ة ت�ب�رز ي��وم��ا ب�ع��د يوم‬ ‫جهود اليمن يف جمل�س وزراء االت�صاالت‬ ‫ال �ع��رب ����اع�ت�ب��اره��ا �إح ��دى �أه ��م تكوينات‬ ‫اجل��ام�ع��ة ال�ع��رب�ي��ة م��ن ج�ه��ة‪ ،‬وم��ن جهة‬ ‫�أخرى لكونها من الدول العربية املتميزة‬ ‫يف جمال االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫جدول �أعمال الدورة الرابعة ع�شرة‬ ‫ه��ذا ويت�ضمن ج ��دول �أع �م��ال ال ��دورة‬ ‫ال��راب �ع��ة ع���ش��رة مل�ج�ل����س ال � ��وزراء العرب‬

‫ل�لات���ص��االت وامل�ع�ل��وم��ات ال ��ذي �سينعقد‬ ‫ب��ال �ع��ا� �ص �م��ة ال �ي �م �ن �ي��ة � �ص �ن �ع��اء مناق�شة‬ ‫ن�ت��ائ��ج اج �ت �م��اع��ات ال � ��دورة الـ‪ 20‬للجنة‬ ‫ال �ع��رب �ي��ة ل �ل�بري��د وامل�ت���ض�م�ن��ة الأه � ��داف‬ ‫الإ��س�ترات�ي�ج�ي��ة ل�ق�ط��اع ال�بري��د العربي‬ ‫وو�سائل الإب��داع واالبتكار التي يتطلبها‬ ‫تطوير هذا القطاع‪.‬‬ ‫وال � ��وق � ��وف �أم � � ��ام ن �ت��ائ��ج اجتماعات‬ ‫ال��دورة الـ‪ 27‬للجنة العربية لالت�صاالت‬ ‫واملعلومات ونتائج امل�ؤمتر العاملي لتنمية‬ ‫االت�صاالت ون�شاط الهيئة العربية لهيئات‬ ‫تنظيم االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫واالن�ت�ق��ال م��ن الن�سخة الرابعة ‪IPv4‬‬ ‫�إىل الن�سخة ال�ساد�سة ‪ IPv6‬من بروتوكول‬ ‫االنرتنت‪.‬‬ ‫امل�شروعات والقرارات‬ ‫و� �س �ي �ق��ف امل � ��ؤمت � ��ر �أم� � � ��ام ج �م �ل��ة من‬ ‫امل���ش��روع��ات وال �ق��رارات والتو�صيات و يف‬ ‫م�ق��دم�ت�ه��ا م �� �ش��روع ال �ن �ط��اق��ات العلوية‬ ‫العربية العامة والتو�صية باختيار(عرب)‬ ‫لتمثيل ا�سم النطاق العلوي العربي العام‬ ‫باللغة العربية على �شبكة االنرتنت‪...‬‬ ‫ودع��وة الإدارات العربية �إىل العمل على‬ ‫�إن�شاء مراكز اختبار لالنتقال من الن�سخة‬ ‫الرابعة ‪� IPv4‬إىل الن�سخة ال�ساد�سة ‪IPv6‬‬ ‫م��ن �أرق ��ام ب��روت��وك��ول االن�ت�رن��ت‪ ...‬وكذا‬ ‫ال�ت��أك�ي��د ع�ل��ى �أه�م�ي��ة مت��وي��ل امل�شروعات‬

‫وامل� �ب ��ادرات الإق�ل�ي�م�ي��ة امل�ستقبلية التي‬ ‫تعمل على خدمة �أهداف الإ�سرتاتيجية‬ ‫العربية العامة لتكنولوجيا االت�صاالت‬ ‫وامل�ع�ل��وم��ات –بناء جمتمع املعلومات‬ ‫حتى ‪ –2012‬بحيث تعك�س خطة العمل‬ ‫التوجهات احلكومية ور�ؤي ��ة القطاع‬ ‫اخلا�ص وكافة �أ�صحاب امل�صلحة من‬ ‫�شركاء التنمية‪.‬‬ ‫و�أو� �ض �ح��ت امل�ع�ل��وم��ات �أن ال ��دورة‬ ‫� �س �ت �ت��اب��ع ت �ن �ف �ي��ذ ق � � � ��رارات القمة‬ ‫االقت�صادية والتنموية العربية‪.‬‬ ‫وا� �س �ت �ع ��را� ��ض ق� � � ��رارات االحت � ��اد‬ ‫ال � � ��دويل ل�ل�ات� ��� �ص ��االت اخلا�صة‬ ‫مب���س��اع��دة ال�ب�ل��دان ال�ع��رب�ي��ة ذات‬ ‫االح� �ت� �ي ��اج ��ات اخل ��ا�� �ص ��ة‪.‬وك ��ذا‬ ‫ات �خ��اذ ال �ت��داب�ير ال�ل�ازم��ة التي‬ ‫م ��ن � �ش ��أن �ه��ا ت �ع��زي��ز �أم� ��ن نظم‬ ‫امل �ع �ل��وم��ات وت� ��أم�ي�ن الف�ضاء‬ ‫االلكرتوين العربي ومواجهة‬ ‫االع � � �ت� � ��داءات الإل� �ك�ت�رون� �ي ��ة‬ ‫وال�صوتية الإ�سرائيلية على‬ ‫ال �� �ش �ب �ك��ات ال �ع��رب �ي��ة‪ ...‬وما‬ ‫ي �خ ����ص ال�ت���ش�ك�ي��ل اجلديد‬ ‫للمكتب التنفيذي وموعد‬ ‫وم �ك��ان ال � ��دورة اخلام�سة‬ ‫ع � �� � �ش ��رة مل� �ج� �ل� �� ��س وزراء‬ ‫االت�صاالت واملعلومات‪.‬‬ ‫‪41‬‬


‫االت�صاالت تنظم ندوة خدمات (مين نت)‬ ‫عرب �شبكة مق�سم الربوتوكوالت املتعددة ‪IP/MPLS‬‬

‫د‪ .‬ن�صاري‪:‬‬

‫االت�ص��االت ت�ستثمر‪ 8‬مالي�ين دوالر لتقدمي خدم��ات �إنرتنت جديدة‬ ‫�أعل��ن مدي��ر ع��ام امل�ؤ�س�س��ة العام��ة‬ ‫لالت�ص��االت الدكت��ور عل��ي ناج��ي‬ ‫ن�ص��اري �أن امل�ؤ�س�سة العامة لالت�صاالت‬ ‫ا�ستثم��رت ‪ 8‬مالي�ين دوالر يف م�ش��روع‬ ‫�شبك��ة مق�س��م الربوتوك��والت املتعددة‬ ‫بهدف حتديث �شبكة االنرتنت احلالية‬ ‫وا�ستغ�لال انت�شاره��ا وتو�سعه��ا يف‬ ‫جمي��ع �أنحاء اليمن حي��ث متتد البنية‬ ‫التحتي��ة ل�شبكة الألياف ال�ضوئية �إىل‬ ‫‪� 12‬ألف كم‪.‬‬

‫ولفت الدكتور ن�صاري �إىل �أن هذا امل�شروع‬ ‫ي�أت ��ي يف �إط ��ار �شبك ��ة الرتا�س ��ل الوطني ��ة‬ ‫الت ��ي �ستمث ��ل العم ��ود الفقري لرب ��ط جميع‬ ‫ال�شب ��كات واخلدم ��ات الت ��ي تقدمه ��ا �شبك ��ة‬ ‫النف ��اذ ‪ S-NET Network‬مث ��ل اخلدم ��ات‬ ‫ذات ال�سعات الوا�سع ��ة النطاق‪ ...‬م�ؤكداً على‬ ‫وجود خدمات جديدة تتواكب مع التطورات‬ ‫اجلدي ��دة يف خدم ��ات االنرتن ��ت م ��ن حي ��ث‬ ‫ال�سرع ��ة وعر� ��ض النطاق وتطبي ��ق الن�سخة‬ ‫ال�ساد�سة من برتوكول الإنرتنت (‪.)IPV6‬‬ ‫ج ��اء ذل ��ك خ�ل�ال ن ��دوة خا�ص ��ة بخدمات‬ ‫(مي ��ن ن ��ت) م ��ن خ�ل�ال �شبك ��ة مق�س ��م‬ ‫الربوتوك ��والت املتع ��ددة ‪ IP/MPLS‬الت ��ي‬ ‫نظمتها امل�ؤ�س�سة العامة لالت�صاالت ب�صنعاء‬ ‫م�ؤخراً‪.‬‬ ‫وق ��ال ن�ص ��اري �إن الن ��دوة ته ��دف �إىل‬ ‫التعري ��ف بال�شبك ��ة وخل ��ق �شراك ��ة فاعل ��ة‬ ‫ب�ي�ن جمموع ��ة االت�ص ��االت اليمني ��ة وب�ي�ن‬ ‫‪42‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫ضال عن‬ ‫القطاع�ي�ن احلكوم ��ي واخلا� ��ص‪ ،‬ف� ً‬ ‫اال�ستف ��ادة م ��ن التغذي ��ة الراجع ��ة م ��ن قبل‬ ‫امل�ستفيدي ��ن م ��ن خدم ��ات املجموع ��ة للعمل‬ ‫عل ��ى حت�سينه ��ا ومواءمته ��ا م ��ع متطلب ��ات‬ ‫ال�سوق‪.‬‬ ‫وتط ��رق �إىل ما تتميز ب ��ه هذه اخلدمة يف‬ ‫معاجل ��ة امل�ش ��كالت الت ��ي تواجهه ��ا ال�شبكات‬ ‫ه ��ذه الأي ��ام والت ��ي منه ��ا ال�سرع ��ة‪ ،‬النم ��و‪،‬‬ ‫و�إدارة م�ست ��وى ج ��ودة اخلدم ��ة وهند�س ��ة‬ ‫حركة البيانات‪.‬‬ ‫وق ��ال" بع ��د توقي ��ع عق ��د �إن�ش ��اء ال�شبكة‬ ‫�أوائل عام ‪2009‬م والتي مت ا�ستخدماها منذ‬ ‫منت�ص ��ف العام املا�ضي كناق ��ل رئي�سي ل�شبكة‬ ‫االنرتن ��ت اجلدي ��دة‪ ،‬مت تد�ش�ي�ن اخلدم ��ة‬ ‫ب�ش ��كل جتريب ��ي يف يناي ��ر ‪2010‬م حي ��ث‬ ‫ت�سته ��دف اخلدم ��ة �شرائح القط ��اع اخلا�ص‬ ‫والأعم ��ال والقط ��اع احلكوم ��ي م ��ن �ش ��ركات‬ ‫وم�ؤ�س�سات وبن ��وك وذلك للربط البيني بني‬ ‫الف ��روع بغر�ض تب ��ادل البيان ��ات �أو االت�صال‬ ‫بال�شبك ��ة العاملية وب�سرع ��ات عالية ت�صل �إىل‬ ‫‪ 50‬ميجا بايت"‪.‬‬ ‫واعت�ب�ر مدي ��ر ع ��ام امل�ؤ�س�س ��ة العام ��ة‬ ‫لالت�ص ��االت �أن ظه ��ور نظ ��ام ‪IP/MPLS‬‬ ‫ي�ش ��كل ح�ل�اً فائ ��ق الأداء لتلبي ��ة متطلب ��ات‬ ‫خدم ��ة االنرتنت ال�سري ��ع للجيل القادم من‬ ‫ال�شب ��كات الرئي�سي ��ة (‪ ) NGN‬املبني ��ة عل ��ى‬ ‫�أ�سا� ��س بروتوك ��ول الإنرتن ��ت ال ��ذي يتعامل‬ ‫م ��ع خمتل ��ف احلل ��ول ذات ال�صل ��ة بالق ��درة‬ ‫عل ��ى النم ��و وتوجيه �شب ��كات االت�ص ��االت‪.. .‬‬ ‫ولف ��ت �إىل �أن ال�شبكة احلالية تغطي غالبية‬ ‫املحافظ ��ات و�سيتم ا�ستيعاب بقية املحافظات‬ ‫العام اجلاري‪.‬‬ ‫م ��ن جانب ��ه ا�ستعر� ��ض مدي ��ر ع ��ام �إدارة‬ ‫االنرتن ��ت وترا�سل املعطي ��ات املهند�س عامر‬ ‫حممد هزاع اخلدمات التي تقدمها مين نت‬ ‫واخلدم ��ات الت ��ي �سيتم تقدميه ��ا عرب �شبكة‬ ‫‪ IP/MPLS‬و�أ�شار �إىل �أن هذه ال�شبكة تتميز‬ ‫بتوف�ي�ر تكالي ��ف الرب ��ط بتكلف ��ة منخ�ض ��ة‬ ‫ضال عن‬ ‫مع �سهول ��ة الرتكيب والت�شغي ��ل‪ ،‬ف� ً‬

‫االت�ص ��ال الآمن و�سرية البيانات بني الفروع‬ ‫و�إمكاني ��ة تو�صي ��ل �شبك ��ة حملي ��ة �إىل �شبكة‬ ‫حملية �أخرى(خدمات �شبكتي) �أو �إىل �شبكة‬ ‫عاملي ��ة‪ ،‬و�أنها تتمي ��ز �أي�ضاً بال�سرع ��ة العالية‬ ‫واملطلوب ��ة لت�شغي ��ل التطبيق ��ات ثالثي ��ة‬ ‫اخلدمات (�صوت‪ ،‬فيديو‪ ،‬بيانات)‪.‬‬ ‫وا�ســـــــــتعر�ض اخلدمـــــ ��ات امل�ستقبلية التي‬ ‫ميك ��ن �أن تقدمها مين نت و�أهمها االنرتنت‬ ‫الال�سلكي (و�آي ماك�س) وغريه من اخلدمات‬ ‫الأخرى ملواكبة التطورات احلا�صلة يف جمال‬ ‫تقنية املعلومات والتكنولوجيا‪.‬‬ ‫وق ��د ت�ضمن ��ت الن ��دوة حما�ضرت�ي�ن ع ��ن‬ ‫تكنولوجي ��ا �شبك ��ة ‪ IP/MPLS‬واخلدم ��ات‬ ‫التي �ستقدم عرب هذه ال�شبكة‪.‬‬ ‫وهدف ��ت الن ��دوة الت ��ي �ش ��ارك فيه ��ا ‪300‬‬ ‫خمت� ��ص م ��ن القط ��اع احلكوم ��ي واخلا� ��ص‬ ‫�إىل التعري ��ف باخلدم ��ات الت ��ي ميك ��ن �أن‬ ‫تقدمه ��ا امل�ؤ�س�س ��ة م ��ن خ�ل�ال �شبك ��ة مق�سم‬ ‫الربوتوك ��والت املتع ��ددة ‪ IP/MPLS‬الت ��ي‬ ‫تعت�ب�ر �شبك ��ة متكامل ��ة ميكنه ��ا التعامل مع‬ ‫ع ��دة �أن ��واع م ��ن خ�صائ� ��ص ال�شبك ��ة يف ذات‬ ‫الوق ��ت ومب ��ا يف ذل ��ك ال�ص ��وت والبيان ��ات‬ ‫ضال عن �سماحها ب�إن�شاء �شبكات‬ ‫والفيديو ف� ً‬ ‫حملي ��ة افرتا�ضية تخدم احتياجات العمالء‬ ‫املختلف ��ة مبرونة و�أم ��ان وتخلق القدرة على‬ ‫�إقام ��ة م ��ا ي�سم ��ى مبجموع ��ات امل�ستخدمني‬ ‫املغلقة وحت�سن القابلية للتو�سع‪ ،‬وال تفر�ض‬ ‫�أي قيود على ال�سرعة‪.‬‬


43


‫جمل�س الوزراء العرب لالت�صاالت واملعلومات‬ ‫�أداة للتكامل العربي ونافذة لالندماج يف جمتمع املعلومات العاملي‬

‫�إعداد‪:‬‬

‫�أ‪ .‬يا�سر ح�سن ثامر‬ ‫مدير عام العالقات والإعالم‬ ‫وزارة االت�صاالت وتقنية املعلومات‬

‫ت�أ�سي�س املجل�س‪:‬‬

‫يع��د جمل���س ال��وزراء الع��رب لالت�ص��االت‬ ‫واملعلومات �أحد املجال�س الوزارية املتخ�ص�صة‬ ‫التي تعم��ل حتت مظلة جمل�س جامعة الدول‬ ‫العربية ‪ ،‬وق��د مت �أن�شاء املجل�س عام ‪1991‬‬ ‫ميالدية ك�أح��د املجال�س املنبثقة عن جامعة‬ ‫ال��دول العربي��ة ‪ ،‬وف��ى الع��ام ‪� 2002‬ص��در‬ ‫ق��رار جامع��ة ال��دول العربية رق��م ‪6241-‬‬ ‫د‪.‬ع (‪ – )118‬ج‪ 2002/9/5-3‬وال��ذي‬ ‫ن���ص عل��ى �أن ين�ش���أ يف نط��اق جامع��ة الدول‬ ‫العربية جمل�س يت�أل��ف من الوزراء امل�سئولني‬ ‫ع��ن قط��اع االت�ص��االت وتقني��ة املعلومات يف‬ ‫الدول العربية ي�سمى ' جمل�س الوزراء العرب‬ ‫لالت�ص����االت واملعلوم��ات ' مو�ضح�� ًا الالئح��ة‬ ‫الأ�سا�سي��ة ل��ه كما �أو�ض��ح الق��رار الهدف من‬ ‫�إن�شاء املجل�س وكذل��ك االخت�صا�صات املوكلة‬ ‫�إلية‪.‬‬ ‫النظام الأ�سا�سي للمجل�س‪:‬‬

‫يتك��ون النظ��ام الأ�سا�س��ي ملجل���س الوزراء‬ ‫الع��رب لالت�ص��االت واملعلوم��ات م��ن �سبع��ة‬ ‫ع�ش��ر م��ادة ت�ضمن��ت كل م��ا يتعل��ق بتكوي��ن‬ ‫و�أه��داف واخت�صا�ص��ات املجل���س‪ ،‬وحتدي��د‬ ‫�آلية و�شروط انعقاد دوراته وتداول رئا�سته‬ ‫ب�ين الدول العربي��ة‪ ،‬بالإ�ضاف��ة �إىل ت�شكيل‬ ‫املكت��ب التنفي��ذي للمجل���س وحتدي��د امله��ام‬ ‫املوكلة �إلية‪ ،‬و�ضوابط عقد اجتماعاته‪ .‬كما‬ ‫ح��دد النظ��ام الأ�سا�سي عدد اللج��ان الفنية‬ ‫الدائمة التابعة للمجل�س واملهام املناطه بها‪،‬‬ ‫ودور الأمانة العام��ة للجامعة العربية جتاه‬ ‫‪44‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫املجل�س ومكتبة التنفيذي‪.‬‬ ‫وق��د ج��اء يف ديباج��ة النظ��ام الأ�سا�س��ي‬ ‫للمجل���س م��ا يل��ي‪� (( :‬إن وزراء االت�ص��االت‬ ‫الع��رب �إميان��ا منهم ب�ض��رورة توحيد اجلهود‬ ‫لتوف�ير �أف�ض��ل ال�سب��ل واخلدم��ات يف جم��ال‬ ‫االت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات ب�ين دول‬ ‫اجلامع��ة العربية‪ ،‬و�أهمي��ة التعاون لتحقيق‬ ‫املزي��د من الرتاب��ط والتن�سي��ق بينها‪ ،‬وعمال‬ ‫عل��ى مواكب��ة حرك��ة التق��دم يف جم��ال‬ ‫االت�صاالت وتقنية املعلومات‪ .‬و�إعماال لقرار‬ ‫املجل�س االقت�صادي واالجتماعي رقم ‪1086‬‬ ‫يف دورت��ه العادية ال�سابعة والأربعني بتاريخ‬ ‫‪ ،1989/10/25‬وق��رار جمل���س اجلامع��ة‬ ‫عل��ى م�ست��وى القم��ة رق��م ‪ 214‬د‪.‬ع‪/28 .‬‬ ‫‪ 2001/3‬الفق��رة ‪ 3‬من القرار التي تق�ضي‬ ‫ب���أن يك��ون جمل���س وزراء االت�ص��االت العرب‬ ‫هو الهيئ��ة التنفيذية العلي��ا لتنمية جمتمع‬ ‫االت�صاالت وتقني��ة املعلومات العربي‪ ،‬قرروا‬ ‫�إن�شاء جمل���س ي�سمى "جمل�س الوزراء العرب‬ ‫لالت�ص��االت واملعلوم��ات))‪ .‬الحق��ا عدل��ت‬ ‫بع�ض فق��رات مواد النظام الأ�سا�سي للمجل�س‬ ‫مبوجب قرار جمل�س جامع��ة الدول العربية‬ ‫رقم ‪ 6698‬بتاريخ ‪2006/9/6‬م‪.‬‬ ‫�أهداف املجل�س‪:‬‬

‫‪ - 2‬و�ض��ع �إ�سرتاتيجي��ة عربي��ة لتطوير‬ ‫قط��اع االت�ص��االت بهدف تي�س�ير االت�صاالت‬ ‫ب�ين �أجزاء الوطن العربي وبينه وبني العامل‬ ‫اخلارج��ي ‪ ،‬وتنمي��ة جمتم��ع االت�ص��االت‬ ‫وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫‪ - 3‬ت�أم�ين م�صال��ح ال��دول العربي��ة يف‬ ‫املنظم��ات الدولي��ة يف جم��ال االت�ص��االت‬ ‫وتقني��ة املعلوم��ات ‪ ،‬بالتن�سي��ق امل�ش�ترك‬ ‫وتوحي��د اجله��ود واملواق��ف و�إب��داء امل�شورة‬ ‫والتو�صية يف هذا املجال‪.‬‬ ‫‪ - 4‬تنمي��ة جمتم��ع االت�ص��االت وتقنية‬ ‫املعلوم��ات العرب��ي وتطوير الو�سائ��ل الفنية‬ ‫والبحث العلمي يف هذا املجال‪.‬‬ ‫‪ - 5‬العم��ل عل��ى توحي��د الت�شريع��ات‬ ‫والأنظم��ة وامل�صطلح��ات املتعلق��ة ب�ش���ؤون‬ ‫االت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات و�إعتم��اد‬ ‫موا�صفات فنية موحدة‪.‬‬ ‫‪ - 6‬العم��ل عل��ى اال�ستف��ادة م��ن املعاه��د‬ ‫التدريبي��ة واملراك��ز القومي��ة للبح��وث يف‬ ‫جم��االت االت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات‬ ‫والتن�سي��ق فيم��ا بينه��ا و�إع��داد الك��وادر‬ ‫الب�شري��ة الت��ي تتطلبه��ا احتياج��ات ت�شغيل‬ ‫هذا القطاع‪.‬‬ ‫‪ - 7‬تعزي��ز تب��ادل امل�ساع��دات والتع��اون‬ ‫الفني بني الدول العربية‪.‬‬

‫‪ - 1‬تن�سيق وتوحيد جهود الدول الأع�ضاء‬ ‫باملجل�س لتحقيق التع��اون الوثيق بني الدول اخت�صا�صات املجل�س‪:‬‬ ‫‪ - 1‬حتدي��د الو�سائ��ل الالزم��ة لتحقي��ق‬ ‫العربي��ة يف �إن�ش��اء وتطوي��ر وحت�سني مرافق‬ ‫�أهداف املجل�س واتخاذ القرارات حيالها‪.‬‬ ‫وخدمات االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬


‫‪ - 2‬ر�س��م ال�سيا�س��ات وو�ض��ع اخلط��ط املراقبون يف املجل�س‪:‬‬

‫وت�شجيع امل�ؤ�س�س��ات الكفيلة بتحقيق �أهداف‬ ‫املجل�س‪.‬‬ ‫‪ - 3‬اعتم��اد اخلطط والربامج والدرا�سات‬ ‫والبح��وث يف قط��اع االت�ص��االت وتقني��ة‬ ‫املعلومات‪.‬‬ ‫‪ - 4‬التن�سي��ق لتوحيد املواقف بني الدول‬ ‫العربية يف املنظمات الدولية‪.‬‬ ‫‪ - 5‬ال�سع��ي لتب��ادل اخل�برات يف قط��اع‬ ‫االت�صاالت وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫‪ - 6‬انتخاب مكتب تنفيذي لإعداد �أعمال‬ ‫املجل�س ومتابعتها‪.‬‬ ‫‪ - 7‬درا�س��ة تو�صي��ات املكت��ب التنفي��ذي‬ ‫واتخاذ القرارات املنا�سبة ب�ش�أنها‪.‬‬ ‫‪ - 8‬حتدي��د موع��د وم��كان دورات انعق��اد‬ ‫املجل�س‪.‬‬ ‫‪ - 9‬ت�شكي��ل جل��ان فني��ة متخ�ص�ص��ة �أهم اجنازات املجل�س‪:‬‬ ‫مل�ساعدته يف تنفيذ �أعماله‪.‬‬ ‫ي�ش��كل قط��اع االت�ص��االت وتكنولوجي��ا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫الهيكل التنظيمي للمجل�س‪:‬‬ ‫املعلوم��ات قطاعا حيويا م��ن قطاعات البنية‬ ‫يتك��ون املجل���س م��ن املكت��ب التنفي��ذي و التحتي��ة العربي��ة‪ ،‬وت��وىل جامع��ة ال��دول‬ ‫الأمان��ة الفني��ة ‪ ،‬وتتب��ع املجل���س جلنت��ان العربي��ة من خ�لال �أمانتها العام��ة‪ ،‬وجمل�س‬ ‫فنيتان دائمتان هما اللجنة العربية الدائمة وزراء االت�صاالت واملعلوم��ات العرب اهتمام ًا‬ ‫لالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات واللجن��ة وا�ضح�� ًا بقط��اع االت�ص��االت وتكنولوجي��ا‬ ‫العربي��ة الدائم��ة للربيد‪� ،‬إ�ضاف��ة �إىل عدد املعلوم��ات يف الع��امل العربي يف ظ��ل املناف�سة‬ ‫من فرق العمل امل�ساعدة‪.‬‬ ‫القوي��ة الت��ي ت�شهدها �أ�س��واق االت�صاالت يف‬ ‫املكت��ب التنفي��ذي للمجل�س يت��وىل ‪ :‬مهام املنطق��ة والع��امل خ�لال ال�سن��وات الأخرية‪،‬‬ ‫�إع��داد م�ش��روع ج��دول �أعم��ال املجل���س‪ .‬ومن خالل جمل�س الوزراء العرب لالت�صاالت‬ ‫ومتابع��ة تنفي��ذ قرارات��ه‪ ،‬وتق��دمي تقري��ر واملعلومات �أ�صبحت هناك منظومة لالت�صاالت‬ ‫للمجل�س ع��ن ن�شاطه‪ .‬ودرا�سة ما يحيله �إليه وتقني��ة املعلومات ت�ض��م ال��وزارات املعنية �أو‬ ‫املجل���س م��ن مو�ضوع��ات على �ض��وء تو�صيات املجال���س العليا املتخ�ص�ص��ة‪ ،‬و�أجهزة تنظيم‬ ‫اللج��ان الفني��ة الدائم��ة‪ .‬ويح��ق للمكت��ب االت�صاالت‪ ،‬وامل�شغلني‪ ،‬وم��زودي اخلدمة‪ ،‬يف‬ ‫التنفيذي �أخ��ذ املبادرة يف تقدمي اقرتاحات عموم �أرجاء الوطن العربي‪.‬‬ ‫وتو�صي��ات ب�ش�أن موا�ضي��ع لها عالقة بجدول‬ ‫و�إذا كانت ثمار هذا املجل�س قد بدت جلية‬ ‫الأعمال‪ .‬وتكليف من يراه منا�سبا مل�ساعدته يف �إط��ار تعزي��ز التكام��ل العرب��ي وتن�سي��ق‬ ‫يف تنفيذ �أعماله‪.‬‬ ‫اجلهود العربية امل�شرتك��ة من اجل االندماج‬ ‫تق��وم اللجنت��ان الفنيت��ان بامل�ساعدة‪ :‬من يف جمتم��ع املعلوم��ات العامل��ي ‪ ،‬والعم��ل عل��ى‬ ‫خ�لال �إع��داد الدرا�س��ات الفني��ة والبح��وث ت�ضيي��ق الفج��وة املعلوماتي��ة ب�ين الع��رب‬ ‫التي يتطلبها عمل املجل�س واملكتب التنفيذي‪ ،‬وغريه��م م��ن جه��ة وب�ين الأقط��ار العربي��ة‬ ‫�إ�ضافة �إىل �إعداد اخلطط والربامج الالزمة م��ن جهة �أخ��رى ‪ ،‬ف�إن جمل�س ال��وزراء العرب‬ ‫يف جم��ال التدري��ب املهن��ي و�إقام��ة الندوات لالت�ص��االت واملعلوم��ات ال زال ي�سع��ى ب�ش��كل‬ ‫العلمية وغريها من الن�شاطات امل�شرتكة التي م�ستم��ر م��ن �أجل �إيج��اد امل�شاري��ع واملبادرات‬ ‫تدع��م التعاون العربي يف جم��ال االت�صاالت التي تعمل على حتقيق �أهداف وخدمة حماور‬ ‫وتقنية املعلومات‪.‬‬ ‫الإ�سرتاتيجي��ة العربية العام��ة لالت�صاالت‬ ‫تت��وىل الأمان��ة العام��ة جلامع��ة ال��دول واملعلومات ـ بناء جمتم��ع املعلومات حتى عام‬ ‫العربي��ة‪� :‬أعم��ال الأمان��ة الفني��ة ل��كل م��ن ‪ ،2012‬والتي اعتمدها املجل�س بعد تقدميها‬ ‫املجل���س واملكت��ب التنفي��ذي واللجنت�ين م��ن قبل فري��ق بل��ورة الإ�سرتاتيجي��ة‪ ،‬ولعل‬ ‫الدائمتني‪.‬‬ ‫�أه��م املقرتح��ات يف ه��ذا ال�ص��دد تتمث��ل مبا‬ ‫يلي‪:‬‬ ‫هناك عدد من اجلهات واملنظمات الإقليمية‬ ‫والدولية التي تتمتع ب�صفة املراقب يف جمل�س‬ ‫ال��وزراء العرب لالت�ص��االت واملعلوم��ات منها‬ ‫‪ :‬املنظم��ة العربي��ة لتكنولوجي��ا االت�صال و‬ ‫املعلوم��ات ‪ ،‬ال�شبك��ة العربية لهيئ��ات تنظيم‬ ‫االت�صاالت ‪ ،‬املكتب الإقليمي العربي لالحتاد‬ ‫ال��دويل لالت�ص��االت ‪ ،‬جلن��ة الأمم املتح��دة‬ ‫الإقت�صادي��ة و الإجتماعي��ة لغ��رب �آ�سي��ا‬ ‫(�إ�سك��وا) ‪ ،‬الأمان��ة العام��ة ملجل���س التع��اون‬ ‫ل��دول اخللي��ج العربي��ة ‪ ،‬امل�ؤ�س�س��ة العربي��ة‬ ‫لالت�ص��االت الف�ضائي��ة "عرب�س��ات" ‪� ،‬شركة‬ ‫الرثي��ا لالت�ص��االت الف�ضائي��ة ‪ ،‬الأكادميي��ة‬ ‫العربي��ة للعل��وم و التكنولوجي��ا و النق��ل‬ ‫البحري ‪ ،‬احتاد الربيد العاملي‪.‬‬

‫ـ تفعي��ل نتائ��ج القم��ة العاملي��ة ملجتم��ع‬ ‫املعلومات مبرحلتيها (جنيف ‪ 2003‬وتون�س‬ ‫‪. )2005‬‬ ‫ـ التطوي��ر املتوا�ص��ل للبن��ى الأ�سا�سي��ة‬ ‫لالت�ص��االت وتقنية املعلومات‪ ،‬م��ع الأخذ يف‬ ‫االعتبار متطلبات قطاع الإعالم‪.‬‬ ‫ـ تعزي��ز التقــ��ارب ب�ين الإع�لام وخدمات‬ ‫االت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات‪ ،‬ومواكب��ة‬ ‫التط��ور التكنولوجي يف هذا املج��ال‪ ،‬والأطر‬ ‫التنظيمية املعززة لهذا التقارب‪.‬‬ ‫ـ تنمي��ة امل��وارد يف املج��االت اجلدي��دة‬ ‫لالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات‪ ،‬وتطبيقاتها‬ ‫يف الإعالم‪.‬‬ ‫ـ و�ض��ع برنام��ج عرب��ي م�ش�ترك لتنمي��ة‬ ‫امل��وارد وامله��ارات الب�شري��ة لقطاعي الإعالم‬ ‫واالت�ص��االت وتقني��ة املعلوم��ات يف املنطق��ة‬ ‫ً‬ ‫وخا�ص��ة من حيث توط�ين املعرفة‬ ‫العربي��ة‪،‬‬ ‫والتدريب‪ ،‬ودعم مراكز البحوث‪.‬‬ ‫ـ التعاون بني قطاعي الإعالم واالت�صاالت‬ ‫وتقنية املعلومات يف جم��ال تقدمي اخلدمات‬ ‫املجتمعية غري الربحية‪.‬‬ ‫ـ تعمي��م من��اذج اخلدم��ة ال�شامل��ة مب��ا‬ ‫يلب��ى احتياج��ات الإع�لام واالت�ص��االت‬ ‫وتقني��ة املعلوم��ات ل�ضمان تو�صي��ل اخلدمات‬ ‫للمناطق التي ال تتواف��ر يف �إي�صالها اجلدوى‬ ‫االقت�صادية‪.‬‬ ‫ـ و�ض��ع الإطار الالزم لتو�سيع نطاق التعاون‬ ‫مع الهيئ��ات الدولية والإقليمية ذات ال�صلة‪،‬‬ ‫مب��ا ي�شمل��ه ذلك م��ن تنظي��م فعالي��ات حول‬ ‫تقني��ات االت�ص��االت احلديث��ة وتطبيقاته��ا‬ ‫الإعالمية‪.‬‬ ‫ـ مواكب��ة ق��رارات امل�ؤمترات الت��ي تعقدها‬ ‫الهيئ��ات الدولي��ة ذات ال�صل��ة بقطاع��ي‬ ‫الإع�لام واالت�صاالت وتقني��ة املعلومات‪ ،‬مبا‬ ‫يف ذلك االنتق��ال من البث التماثلي �إيل البث‬ ‫الرقمي الأر�ضي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ـ التقيي���س التقني يف االت�ص��االت �أخذا يف‬ ‫االعتبار متطلبات الإعالم‪.‬‬ ‫وعموم��ا ف��ان الإ�سرتاتيجي��ة العربي��ة‬ ‫لالت�ص��االت واملعلوم��ات ته��دف �إىل العم��ل‬ ‫عل��ى ا�ستخ��دام تكنولوجي��ا االت�ص��االت‬ ‫واملعلومات ك�أحد الأدوات الأ�سا�سية للتنمية‬ ‫االجتماعي��ة واالقت�صادي��ة يف املنطق��ة‬ ‫العربي��ة‪ ،‬واالرتق��اء بالتنمي��ة الب�شري��ة‬ ‫ومعاجل��ة امل�ش��كالت التي تواج��ه املنطقة يف‬ ‫الوقت الراهن‪.‬‬

‫‪45‬‬


‫�أ�صبحت الهواتف املحمولة احلديثة مزودة بنظام حتديد‬ ‫املواقع ‪ global positioning system‬يعرف اخت�صار ًا‬ ‫‪.GPS‬‬ ‫وبا�ستخدام برامج حمددة ح�سب نظام اخلدمة املزودة‬ ‫من قبل ال�شركة املزودة خلدمات اجلوال ت�ستطيع‬ ‫حت��دي��د موقعك بال�ضبط وب��دق��ة عالية‬ ‫وت�ستطيع حتديد اجت��اه��ك وتوجيهك‬ ‫للعنوان الذي تنوي الذهاب �إليه من‬ ‫خ�لال خ��رائ��ط خا�صة بال�شوارع‬ ‫والطرقات‪.‬‬ ‫و�سنتطرق يف هذه املقالة �إىل‬ ‫�أهم جوانب هذا املو�ضوع‪.‬‬

‫عملية التثليث ال�ضلعي‬ ‫�أ�سا�سيات الهاتف اخللوي‬ ‫نظام حتديد املواقع الال�سلكية‬ ‫�أجهزة اجلوال املزودة بنظام ‪GPS‬‬

‫تتبع امل�سار با�ستخدام الإحداثيات‬ ‫�إعداد‪ :‬عمر احلياين‬ ‫ع�ضو الرابطة العربية للإعالميني العلميني (‪)ASJA‬‬ ‫‪Omer_alhyani@hotmail.com‬‬ ‫‪46‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫عملية التثليث ال�ضلعي (‪)Trilateration‬‬ ‫لنفرت�ض �أن ه��ن��اك ثالثة‬ ‫�أق����م����ار ا���ص��ط��ن��اع��ي��ة ف���وق‬ ‫��‬ ‫امل�ستخدم فكيف تتمكن تلك‬ ‫‪�Ν‬‬ ‫الأق��م��ار م��ن حتديد موقعك‬ ‫ب��ا���س��ت��خ��دام عملية التثليث‬ ‫وقيا�س الأ�ضالع ‪ ...‬يتم الأمر‬ ‫‪Ωϋ‬‬ ‫‪ �ίόΗ‬بر�سم دائرة افرتا�ضية حول‬ ‫ك��ل واح���د م��ن ت��ل��ك الثالث‬ ‫��‬ ‫الأق��م��ار لتحديد امل��وق��ع‪....‬‬ ‫وهذه الدوائر الثالث تتقاطع يف نقطتني �إحداهما يف الف�ضاء والأخرى‬ ‫على �أر�ض الواقع‪ ....‬وتكون النقطة الواقعة على الأر���ض هي موقعك �أو‬ ‫موقع اجلوال املزود بنظام ا�ستقبال ‪..GPS‬‬ ‫نظام حتديد املواقع العاملي‬ ‫نظام حتديد املواقع العاملي هو‬ ‫ع��ب��ارة ع��ن �سل�سلة م��ن الأقمار‬ ‫اال�صطناعية يبلغ عددها حاليا‬ ‫‪ 29‬ق��م��ر ًا يف امل���دار امل��ح��دد لها‬ ‫حول الأر�ض ثالثة منها يف و�ضع‬ ‫االح��ت��ي��اط‪ .‬وتنبعث با�ستمرار‬ ‫الإ���ش��ارات التي ميكن التقاطها‬ ‫من قبل �أجهزة اال�ستقبال‪.‬‬ ‫وه��ن��اك جمموعة م��ن الهواتف‬ ‫اخللوية التي تدعم خدمة حتديد‬ ‫املواقع ت�ستخدم الربامج احل�سابية اجلاهزة ويف الوقت الراهن توفرت‬ ‫ت�شكيلة وا�سعة من على هذه الربامج اخلدمية و�أف�ضل جزء عن هذه‬ ‫الربامج هو الذي يعتمد على االنرتنت يف حتديد املواقع و متكني الهواتف‬ ‫املحمولة من �إر�سال املعلومات تلقائيا مثل نظام حتديد املواقع اخلا�ص‬ ‫بالتن�سيق �إىل طرف ثالث ومن �أجهزة حتديد املواقع ‪ Zoombak‬والذي‬ ‫يدمج يف ال�سيارات والهواتف املحمولة ‪.‬‬ ‫�أ�سا�سيات الهاتف اخللوي‬ ‫وال��ه��ات��ف اخل��ل��وي ه��و يف الأ���س��ا���س رادي����و م��ت��ط��ور ي��ع��م��ل باملوجات‬ ‫الكهرومغناطي�سية ع�بر الأب���راج واملحطات القاعدية (الأر���ض��ي��ة ) ‪،‬‬ ‫ورتبت تلك امل��وج��ات لت�صبح �شبكة من اخلاليا التي تر�سل وت�ستقبل‬ ‫�إ�شارات الراديو‪ .‬حيث حتتوي الهواتف املحمولة على مر�سالت الطاقة‬ ‫املنخف�ضة التي ت�سمح لها باالت�صال مع اقرب برج قريب منها ‪ ،‬وعندما‬ ‫ينتقل امل�ستخدم من خلية �إىل �أخرى تعمل حمطات ر�صد قوة �إ�شارة على‬ ‫ج��وال��ك‪ ، ...‬ف���إذا اقرتبت من حافة اخللية ف���إن الإ���ش��ارة �سوف ت�ضعف‬

‫و�سوف تقوم املحطة الأر�ضية يف تلك اخللية بنقلك �إىل اخللية املجاورة‪.‬‬ ‫ نظام حتديد املواقع الال�سلكية‬ ‫بع�ض الهواتف الال�سلكية تدعم خا�صية حتديد املواقع مب�ساعدة الأنظمة‬ ‫الال�سلكية التي ت�ساعدها يف حت�سني جودة الإ�شارة ولكن الهواتف املحمولة‬ ‫والتي ت�ستخدم الأقمار اال�صطناعية ت�ستخدم النظام دون احلاجة �إىل‬ ‫حمطات وذلك جنب ًا �إىل جنب مع معلومات حول �إ�شارة الهاتف اخللوي‬ ‫والتي ت�سمى يف بع�ض الأحيان نظام حتديد املواقع املعززة �أو نظام حتديد‬ ‫املواقع الال�سلكية ‪ ،‬و ميكن حتديد موقع امل�ستخدم ب�شكل �أ�سرع من جهاز‬ ‫ا�ستقبال فقط وميكن لبع�ض الأنظمة الال�سلكية التي تتلقى م�ساعدة من‬ ‫العمل داخل املباين �أو يف ظل كثافة الأ�شجار يف املناطق وامل��دن وحيث‬ ‫مازالت طرق اال�ستقبال التقليدية �أو ي�صعب ا�ستقبال الإ�شارات‪.‬‬ ‫�أجهزة اجلوال املزودة بنظام ‪GPS‬‬ ‫معظم �أجهزة اجلواالت التي تباع حاليا يف الواليات املتحدة الأمريكية مزودة‬ ‫بنظام ا�ستقبال ‪ .GPS‬كما �إن هناك �أجهزة‬ ‫ا�ستقبال ‪ GPS‬ميكن تو�صيلها مع اجلوال‬ ‫بوا�سطة �أ�سالك �أو من خالل ات�صال بلوتوث‬ ‫‪ Bluetooth‬وهذه الأجهزة مزودة بربامج‬ ‫م�صممة بلغة ج��اف��ا لتعطيك معلومات‬ ‫كاملة وتفا�صيل دقيقة عن خريطة املنطقة‬ ‫التي توجد بها يف تلك اللحظة‪ .‬كما تزودك‬ ‫بالأماكن الهامة �إذا كنت غريب ًاعن املكان‬ ‫مثل �أقرب حمطة وقود او اقرب دار �سينما‬ ‫�أو اق��رب مطعم �أو متجر �أو ا�سرتاحة �أو‬ ‫ف��ن��دق‪ .‬ولت�ستطيع اال���س��ت��ف��ادة م��ن نظام‬ ‫ا�ستقبال ‪ GPS‬يتوجب توفر ما يلي‪:‬‬ ‫(‪ )1‬جهاز ج��وال م��زود بنظام ا�ستقبال‬ ‫‪.GPS‬‬ ‫(‪ )2‬خرائط بالأقمار اال�صطناعية مف�صلة وبيانات حول املنطقة التي‬ ‫تتواجد فيها‪.‬‬ ‫(‪ )3‬برامج للتعامل مع اخلرائط ونظام ا�ستقبال ‪.GPS‬‬ ‫تتبع امل�سار با�ستخدام الإحداثيات‬ ‫تتبع امل�سار ‪ ...The Wherifone GPS locator phone‬يتم ا�ستخدام‬ ‫ه��ذه اخلا�صية من قبل �أ�صحاب ال�شركات‬ ‫والأعمال التجارية يف تتبع حركة موظفيهم‬ ‫�أو م��ن قبل ���ش��رك��ات ���س��ي��ارات الأج����رة يف‬ ‫حتديد مواقع �سيارات ال�شركة‪ .‬ومن �أمثلة‬ ‫الأج��ه��زة امل�ستخدمة لهذا الغر�ض جهاز‬ ‫‪ Wherifone‬وه���و ج��ه��از ج���وال متطور‬ ‫م��زود بخدمة ‪ GPS‬وميكن لهذا اجلوال‬ ‫االت�صال ب�أقرب مركز للطوارئ‪ .‬كما �إن‬ ‫�شركة يابانية ابتكرت جهاز لتتبع الأطفال‬ ‫وم��راق��ب��ت��ه��م وا���س��م��ت��ه ‪.Dog @ Watch‬‬ ‫ومن الأجهزة التي تعتمد على الإحداثيات‬ ‫‪ TeleNav ،ViaMoto ،smart2Go‬وكذلك‬ ‫الهاتف الذكي (ميو ‪. )A701‬‬

‫‪47‬‬


‫"الطاقة الكامنة"‬ ‫طاقة للم�ستقبل‬

‫�أ�سرار املياه‬

‫روناء امل�صري‬ ‫"رمب��ا نت�س��اءل مل��اذا حتت��ل املي��اه‬ ‫الن�صي��ب الأك�بر م��ن م�ساح��ة الكرة‬ ‫الأر�ضي��ة بينم��ا ال حتت��ل الياب�س��ة‬ ‫نف�س املقدار ؟ ‪ ...‬فهل بحث �أحد عن‬ ‫الإجابة ؟"‬ ‫العجي��ب �أن ه��ذا ال�س���ؤال عم��ره‬ ‫م��ن عم��ر الب�شري��ة‪ ،‬و مل يفك��ر �أحد‬ ‫يف ال��رد علي��ه ‪� ،‬أو حت��ى التفكري فيه‬ ‫ب�ش��كل ي�سرتع��ي االنتباه حق�� ًا ‪ ،‬لكن‬ ‫يب��دو ان �شيئ��ا م��ا تغ�ير يف �أ�سل��وب‬ ‫تفك�ير الب�ش��ر عندم��ا �أدرك��وا �أنه��م‬ ‫حماط��ون ب�أخط��ار عدي��دة �سببه��ا‬ ‫املياه‪� ،‬إما بالنق�صان وبالتايل اخلوف‬ ‫من الإ�صاب��ة بالفقر املائي كما حدث‬ ‫يف بلدانن��ا العربي��ة و الإفريقية ‪ ،‬او‬ ‫بالزي��ادة و بالتايل مواجه��ة �أخطار‬ ‫وك��وارث ال�سيول و الفي�ضانات ‪� ...‬إال‬ ‫�أن املياه تظل يف كلتا احلالتني خمزن‬ ‫كبري ج��دا لطاقة رهيبة يطلق عليها‬ ‫الطاق��ة الكامنة ؛ فم��ا هي الق�صة يا‬ ‫ت��رى ؟ و كي��ف ميك��ن اال�ستف��ادة من‬ ‫هذه الطاقة املخزونة يف املياه؟‬ ‫‪48‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫نحفظ جميعنا عن ظه���ر قلب الرتكيبة‬ ‫الكيميائي���ة للم���اء و الت���ي حتت���وي عل���ى‬ ‫جزيئ�ي�ن م���ن الهيدروج�ي�ن و ج���زئ م���ن‬ ‫الأك�سج�ي�ن وترتب���ط م���ع بع�ضه���ا البع�ض‬ ‫ب�ش���كل تنا�سق���ي بحي���ث ي�ساه���م كل منها‬ ‫ب�إلكرتونات���ه ال�سالبة ال�شحنة �أو بروتوناته‬ ‫املوجب���ة ال�شحن���ة حتى يح�ص���ل اجلزيء‬ ‫على �أف�ضل �ص���ورة م�ستقرة له يف الطبيعة‬ ‫‪ ،‬غ�ي�ر �أن كرب حج���م ذرة الأك�سجني و قوة‬ ‫�سالبيتها الكهربية ت�ؤدي يف بع�ض الأحيان‬ ‫�إىل �إ�ستقطاب الربوتونات املوجبة جتاهها‬ ‫مم���ا يجعل للم���اء خ�صائ�ص غ�ي�ر عادية‬ ‫ت�ؤهلها للعمل كمذيب عاملي للمواد املختلفة‬ ‫وميكنه العم���ل كناقل للمواد عرب العامل �أو‬ ‫حتى العمل يف نقل الكائنات املختلفة وك�أن‬ ‫املاء و�سيلة �سفر م�ضمونة متاما !‪.‬‬ ‫بع�ض �أ�سرار امل���اء تكمن يف خ�صائ�صه‬ ‫الأخ���رى �أي�ض��� ًا ‪ ،‬مثل قدرته عل���ى التمدد‬

‫عندم���ا تنخف����ض درجة حرارت���ه ‪ ،‬بحيث‬ ‫ت�صل �أق���ل كثافة له عن���د درجة حرارة ‪4‬‬ ‫درج���ات مئوي���ة ‪ ،‬بينما يتجم���د املاء عند‬ ‫درج���ة ال�صفر املئوية و بتل���ك اخلا�صيتني‬ ‫جمتمعت�ي�ن ‪ ،‬درجة التجم���د و �أعلى كثافة‬ ‫يف�سر العلم���اء كيف تظل مي���اه املحيطات‬ ‫دافئ���ة مب���ا ي�سم���ح للحي���اة حت���ت ثل���وج‬ ‫املحيط���ات يف القطب ال�شم���ايل ‪� ،‬إذ يعمل‬ ‫الثلج كطبقة حامية للمياه املوجودة�أ�سفلها‬ ‫خا�صة بع���د مت���دده للم�ساح���ات الكافية‪،‬‬ ‫وبذلك يقوم باختزان طاقة حرارية �أخرى‬ ‫الزمة ال�ستمرار احلياة يف املحيط‪.‬‬ ‫للم���اء كذل���ك جمموع���ة �أخ���رى م���ن‬ ‫املمي���زات ‪� ،‬إذ �أن���ه يحت���ل �أي�ض���ا ن�صيب���ا‬ ‫كب�ي�را يف �أج�س���ام الكائن���ات احلي���ة �إذا‬ ‫م���ا ق���ورن بن�سبة الكتل���ة احلي���ة املوجودة‬ ‫يف تل���ك الكائنات‪ ،‬و قد نفه���م تلك امليزة‬ ‫جيد ًا لأننا نحم���ل يف �أج�سامنا الدم الذي‬ ‫ي�سري به املاء بن�سب عالية و يحمله ل�سائر‬ ‫�أع�ضائن���ا ك���ي ن�ستطي���ع العي����ش ب�صحة و‬ ‫�س�ل�ام ‪ ،‬غري �أن هناك �أ�سباب �أخرى ت�ؤكد‬ ‫�صح���ة مزاعم وجود طاق���ة كامنة للمياه و‬ ‫هي �أن �سائل الدم ميكنه ال�سري �ضد اجتاه‬ ‫اجلاذبية الأر�ضي���ة بخا�صية تعرف ب�إ�سم‬ ‫"اخلا�صي���ة ال�شعري���ة" ‪ ،‬و ه���ي خا�صية‬ ‫مميزة للماء مبا يحمله من مواد ‪ -‬و توجد‬ ‫�أي�ض ًا يف النبات���ات و �أج�سام احليوانات ‪-‬‬


‫�ص���ورة �أخ���رى داخ���ل جزيئات املي���اه العذبة‬ ‫؛ �إنه���ا الطاق���ة الكامنة ؛ ثم تهط���ل الأمطار‬ ‫فت�سق���ط املياه العذب���ة لت�ش���كل الأنهار و هي‬ ‫ال تزال حتم���ل نف�س الطاقة الكامنة بداخلها‬ ‫حت���ى يح���دث حترر لتل���ك الطاق���ة املخزونة‬ ‫عن���د التقاء املياه العذبة باملي���اه املاحلة عند‬ ‫امل�صب‪ ،‬فلماذا تتحرر الطاقة حينها؟‬ ‫يف الكيمي���اء م���ن املع���روف �أن �أوزان‬ ‫املع���ادالت الكيميائية تظ���ل ثابتة قبل حدوث‬ ‫التفاع���ل الكيميائ���ي و بع���د ح���دوث التفاعل‬ ‫الكيميائ���ي‪ ،‬ويف الفيزياء نف�س العرف ميكن‬ ‫تطبيقه �أي�ض���اً‪ ،‬ف�إذا كنا نحتاج لطاقة كبرية‬ ‫لرتكيز ملوحة البحر عن طريق حترير املياه‬ ‫العذب���ة من���ه ‪ ،‬ف�إن نف����س كمي���ة الطاقة يتم‬ ‫حتريره���ا �إذا ما قمنا بتخفيف ملوحة البحر‬ ‫عن���د �إختالط املياه العذبة باملاحلة‪ ..‬معادلة‬ ‫ب�سيطة لكنها متزن���ة و متوازنة متاماً‪� ،‬ألي�س‬ ‫كذلك؟‬ ‫تلك هي نظري���ة وجود الطاق���ة الكامنة‪..‬‬ ‫فهل ميكن �إثبات وجودها عملياً؟‬ ‫�إ�ستخراج الطاقة الكامنة‬ ‫يف هولن���دا و حتديد ًا داخل �إحدى �شركات‬ ‫الو�ساط���ة العلمي���ة و التي تدع���ى " وات�س�س"‬ ‫هناك �أبحاث ًا تجُ رى ح���ول �إ�ستخراج الطاقة‬ ‫الكامن���ة الت���ي يت���م حتريرها عن���د م�صبات‬ ‫الأنه���ار بوا�سطة �إ�ستخ���دام تقنيات متقدمة‬ ‫يف �صناع���ة �أغ�شي���ة ف�صل كيميائي���ة خا�صة‬ ‫‪ ،‬فكيف تعمل تل���ك الأغ�شية على �إ�ستخال�ص‬ ‫الطاقة؟‬ ‫مبدئي��� ًا نفه���م �أن���ه م���ن املنطق���ي �أال يتم‬ ‫التق���اء املي���اه العذب���ة م���ع املي���اه امللحة كيال‬ ‫يح���دث تخفيف امللوحة و تتح���رر على �إثرها‬ ‫الطاق���ة الكامن���ة ‪ ،‬ل���ذا ينبغي وج���ود غ�شاء‬ ‫فا�ص���ل ‪ ،‬بحي���ث يت���م م���ن خ�ل�ال الأغ�شية‬ ‫كذل���ك �إ�ستخال����ص الطاقة الكامن���ة بحيث‬ ‫تعمل كمولد للكهرباء ‪ ،‬كانت هذه هي الفكرة‬ ‫الرئي�سي���ة التي بد�أ عليها العم���ل يف امل�شروع‬ ‫البحث���ي ع���ام ‪2005‬م و املتوق���ع ا�ستمراره‬ ‫حت���ى عام ‪ 2015‬م حتى يكون على �إنتاجية‬ ‫عالية ‪.‬‬ ‫الطاقة الكامنة الكهربائية‬

‫بحيث �إنه كلم���ا �ضاق الوعاء احلامل له كلما‬ ‫ارتفع املاء بداخله �إىل الأعلى يف عك�س اجتاه‬ ‫اجلاذبي���ة الأر�ضي���ة و ه���ذا م���ا ي�ساعد على‬ ‫�إمت���ام الدورة الدموي���ة يف �أج�سامنا بنجاح ؛‬ ‫لكن ذلك الطري���ق يحتاج �إىل طاقة لت�سيريه‬ ‫مبا ي�ؤكد امتالك املاء لطاقة كامنة‪.‬‬ ‫املاء يف الطبيعة‬ ‫مي���ر امل���اء �ش�أنه ك�ش����أن مكون���ات الطبيعة‬ ‫بدورة مكتمل���ة تتيح له الع���ودة من جديد يف‬ ‫كل وقت بكل ال�صور املتاحة له‪ ،‬و مير خاللها‬ ‫بال�صور الثالث للم���ادة متاما كما در�سنا يف‬ ‫العلوم ونحن �صغار‪ ،‬فاملاء ميكن له �أن ي�صبح‬ ‫عل���ى احلالة اجلام���دة �أو ال�صلبة " الثلج" ‪،‬‬ ‫�أو ي�صبح على احلالة ال�سائلة " املاء اجلاري‬ ‫" �أو ي�صبح على احلالة الغازية " بخار املاء"‬ ‫لك���ن تركيب���ه الكيميائي يظ���ل ثابتا يف جميع‬ ‫الأح���وال ‪ ،‬و يف دورة حي���اة امل���اء يف الطبيعة‬ ‫يتحول املاء من احللة ال�سائلة " يف املحيطات‬ ‫و البح���ار و امل�سطحات املائي���ة " �إىل احلالة‬ ‫الغازية " بخار م���اء" بفعل طاقة ال�شم�س –‬ ‫التي تعد امل�صدر الأ�سا�سي لكل �صور الطاقة‬ ‫املختلف���ة عل���ى �سط���ح الأر����ض‪ -‬ث���م حتمله‬ ‫ال�سحب �إىل طبقات اجلو العليا حيث تنخف�ض‬ ‫درجات احل���رارة �إىل درجات منا�سبة ت�سمح‬ ‫لتل���ك احلال���ة الغازي���ة بالكثافة م���ن جديد‬ ‫لتتحول �إىل احلال���ة ال�سائلة على هيئة املطر‬ ‫املت�ساق���ط ‪� ،‬أو �إذا كان احل���رارة منخف�ض���ة‬ ‫ج���د ًا ميكن للمطر �أن ي�صب���ح ثلجا " احلالة‬ ‫ال�صلب���ة للماء"‪ ،‬كما نرى الثلوج ترتاكم فوق‬ ‫اجلب���ال العالية �أو عن���د القطبني حيث تكون‬ ‫درجات احلرارة يف �أدنى معدالتها‪.‬‬ ‫طاقة كامنة‬ ‫كن���ا قد ذكرنا �سابق ًا �أن املاء يعمل كمذيب‬ ‫عامل���ي ‪ ،‬و لع���ل ذلك يبدو وا�ضح��� ًا يف ارتفاع‬ ‫ن�سبة ملوحة مي���اه البحار و املحيطات نتيجة‬ ‫تل���ك اخلا�صية ‪ ،‬لذلك ميك���ن ف�صل الأمالح‬ ‫م���ن املياه عن طريق الت�سخني ‪ ،‬وهو ما ميكن‬ ‫ترجمته بلغة الطاقة �إذا قلنا �أن علينا �إعطاء‬ ‫طاق���ة للمياه املاحل���ة حتى يت���م ف�صلها عن‬ ‫الأمالح الذائبة فت�صبح املياه عذبة ‪.‬‬ ‫�إال ان الطاق���ة الت���ي تعطيه���ا ال�شم����س‬ ‫للمحيط���ات وامل�سطحات املائي���ة كفيلة �أي�ضا‬ ‫‪Electric potential energy‬‬ ‫بتحوي���ل املياه العذبة �إىل �ص���ورة غازية ‪� ،‬أي املهم �أن الغ�شاء املطور م�صنوع من لدائن‬ ‫�أن كمي���ة الطاق���ة كب�ي�رة ج���دا ‪ ،‬و لأننا نعلم خا�ص���ة ت�ستطي���ع ف�ص���ل الأيون���ات املوجب���ة‬ ‫�أن الطاق���ة التفن���ى فالب���د �أنها تتح���ول �إىل للأم�ل�اح ع���ن الأيون���ات ال�سالبة له���ا �أي�ضاً‪،‬‬

‫وكما هو معروف ف�إن �أكرب مكون ملحي للمياه‬ ‫يف املحيطات و البحار هو كلوريد ال�صوديوم‬ ‫و بذل���ك يت���م ف�ص���ل ذرات الكل���ور ال�سالب���ة‬ ‫ع���ن ذرات ال�صودي���وم املوجبة ع�ب�ر الغ�شاء‬ ‫الفا�صل بني املياه العذبة و املاحلة مما ي�ؤدي‬ ‫�إىل حدوث تدفق م�ستمر يف االيونات خمتلفة‬ ‫ال�شحن���ات الكهربي���ة ‪ ،‬و يتولد عن ذلك فرق‬ ‫جه���د كهرب���ي �أي " كهرب���اء" و ه���ي �ص���ورة‬ ‫�أخرى من �صور الطاقة‪.‬‬ ‫و بذلك يكون العلماء قد جنحوا يف حتويل‬ ‫الطاق���ة الكامن���ة يف املي���اه �إىل طاقة كهربية‬ ‫ميك���ن �إ�ستخدامه���ا يف احلي���اة دون �أن يكون‬ ‫لها �أي���ة �أ�ضرار بيئية �سيئ���ة ‪ ،‬و يقدر العلماء‬ ‫امل�شاركون يف ه���ذا امل�ش���روع البحثي الن�سب‬ ‫املتوقع���ة م���ن �إنتاجية الطاقة به���ذه ال�صورة‬ ‫يف مراحله���ا الأوىل بنح���و يت�س���اوى مع ن�سب‬ ‫�إنتاجي���ة �س���د يرتفع م�ساف���ة ‪ 200‬مرت عن‬ ‫�سط���ح الأر����ض ‪ ،‬الأمر ال���ذي يع���ده العلماء‬ ‫مب�شر ًا للغاية ‪.‬‬ ‫طاقة للم�ستقبل‪ ....‬الطاقة الزرقاء‬

‫�أتوقع ان يقوم العلماء يف امل�ستقبل بالبحث‬ ‫عن م�ص���ادر غ�ي�ر تقليدي���ة للح�ص���ول على‬ ‫الطاقة ب�إ�ستخ���دام تقنيات خمتلفة و حديثة‬ ‫مث���ل تل���ك التقني���ة الت���ي اعتم���دوا عليها يف‬ ‫ت�صنيع �أغ�شية اختياري���ة النفاذية للح�صول‬ ‫على الطاقة الكامنة م���ن املياه و التي �أحيانا‬ ‫ًم���ا تع���رف ب�إ�س���م " الطاقة الزرق���اء " فلقد‬ ‫اعتمدوا على تقنية التخفيف الكهربي املعكو�س‬ ‫‪Reverse Electro –dialysis‬‬ ‫�إ�ضافة �إىل تقنيات �صناعة اللدائن املتطورة‬ ‫" و هي املادة التي دخلت يف �صناعة الأغ�شية‬ ‫" ‪ ،‬ث���م مت الدم���ج ب�ي�ن التقنيت�ي�ن يف تقنية‬ ‫�أ�شمل و �أحدث ت�سمى التقنيات املعتمدة على‬ ‫الأغ�شية �أو " ‪membrane –based‬‬ ‫‪ ، “ techniques‬ولي�س من العجيب �أن‬ ‫نرى يف امل�ستقب���ل طاقة من الرتبة �أو الرمال‬ ‫فكل م���ا حولنا ميكن ت�صنيفه على �إنه حاوية‬ ‫م�ستقل���ة بذاتها لتخزين الطاقة و علينا نحن‬ ‫الب�شر معرفة �أن�س���ب الطرق للح�صول عليها‬ ‫وا�ستخال�صها من �أماكن تخزينها‪.‬‬ ‫‪49‬‬


‫الإ�صدار اجلديد ‪Anti-Porn Pro 2010‬‬

‫�أف�ضل و�أذكى برنامج ملنع املواقع الإباحية‬ ‫برنام����ج ‪ُ Anti-Porn‬يع����د‬ ‫�أف�ضل برنامج ملنع املواقع الإباحية ب�شتى‬ ‫�أ�شكالها من الو�صول جلهازك‪ ,‬حلماية‬ ‫�أوالدك وذوي����ك �أثناء ت�صفح الإنرتنت‪,‬‬ ‫ميتل����ك الربنام����ج جمموع����ة خي����ارات‬ ‫مو�سعة ب�شكل يكفل لك االطمئنان علي‬ ‫ّ‬ ‫�أطفالك �أثناء ت�صف����ح الإنرتنت‪� ,‬أي�ضاً‬ ‫و ُيع����د الربنامج الأف�ض����ل للآباء الذين‬ ‫يرغبون يف �أن يت�صفح �أوالدهم الإنرتنت‬ ‫دون التعر�����ض للمواد اخلا�صة باجلن�س‬ ‫او املخ����درات او �ألع����اب ال ُقمار ويحتوي‬

‫على خا�صي����ة فريدة و هي حماية العني ‪ v14.4.5.25‬م����ن خالل الرابط التايل‬ ‫و م����ا �إيل ذلك…الربنام����ج مهم لكل ‪http://forums.myegy.com‬‬ ‫�أ�سرة تهتم باملحافظة على �أوالدها من‬ ‫خماط����ر ال�شبكة العنكبوتي����ة‪ ...‬و�أي�ض ًا‬ ‫الربنامج حممي بكلمة �سر خا�صة لكي‬ ‫اليق����وم �أي �أحد بغلقه وال ميكن غلقه �أو‬ ‫حذف����ه �أال بعد كتابة البا�سورد وال ميكن‬ ‫حذفه ب�أي برنامج حذف فهو �آمن جد ًا‬ ‫وي�ستح����ق ب����ل ب����كل ت�أكي����د التجربة ‪...‬‬ ‫تفا�صيل �أكرث وكيفية حتميل ن�سخة من‬ ‫الإ�ص����دار اجلدي����د ‪Anti-Porn 2010‬‬

‫خدمة ‪ Gloe‬اجلغرافية‬ ‫ر�سوم للعامل ثالثية الأبعاد‬

‫الآن ‪Adobe Flash Player‬‬ ‫‪ 10.1‬متوفر للتحميل‬ ‫يمُ كن�����ك الآن الدخ���ول �إىل موق���ع ‪ Adobe‬والقيام‬ ‫بتحمي���ل الفال����ش الإ�ص���دار ‪ 10.1‬ر�سم ّياً طبع��� ًا‬ ‫الإ�ص���دار متوافق لأ�صح���اب الوين���دوز والتحديث‬ ‫الر�سمي يجل���ب بع�ض التح�سينات  و�س��� ّد الثغرات‬ ‫الأمنية بالإ�ضافة �أمل �أن هذا الإ�صدار يحل م�شكلة‬ ‫معاجلات الر�سوميه اخلا�ص���ة بحا�سبات االنرتنت‬ ‫مث���ل  ‪  Broadcom Crystal HD‬بالن�سبة ملالكي‬ ‫املاك فعليهم االنتظار للإ�صدار‪.‬‬

‫• ن�رشت هيئة تنظيم‬ ‫االت�صاالت مبملكة‬ ‫البحرين طلب جامعة‬ ‫الدول العربية للح�صول على‬ ‫معلومات لإدارة النطاقات‬ ‫العلوية العامة‬ ‫‪50‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫طرح املوقع ‪ Gloe‬ر�سوم ًا للعامل‬ ‫ثالثي���ة الأبعاد وميك���ن التنزيل‬ ‫املجاين للخرائط رغم �أن املوقع‬ ‫م���ازال يف الط���ور التجريب���ي‬ ‫وميك���ن التنزي���ل �إىل الهوات���ف‬ ‫املحمول���ة الذكي���ة م���ن خ�ل�ال‬ ‫القائمة املح���ددة يف املوقع ومن‬ ‫مزايا املوقع ان���ه �صمم من قبل‬

‫للإنرتنت "‪ - arab‬عرب"‪.‬‬ ‫• �أ�شارت �إح�صائيات �صدرت م�ؤخرا‬ ‫�إىل ان حجم الإعالن عرب الإنرتنت‬ ‫يف العامل العربي بلغ ‪205‬‬

‫متخ�ص�ص�ي�ن جغرافيني‬ ‫وو�ضعت يف املوقع ماليني‬ ‫اخلرائ���ط املي�سرة والتي‬ ‫تعمل تلقائيا بربجميات‬ ‫هند�سي���ة متقدم���ة ‪،‬‬ ‫ويط���رح الوي���ب مواق���ع‬ ‫افرتا�ضي���ة “‪virtual‬‬ ‫‪ ”post-it note‬وال���ذي‬ ‫يدع���م موقع ‪ TripAdvisor‬يف‬ ‫حتديد الأماكن العامة ومن تلك‬ ‫اخلرائط ‪ MySQL‬و‪Hadoop‬‬ ‫ميكنك���م زي���ارة املوق���ع عل���ى‬ ‫العنوان التايل ‪:‬‬ ‫‪www.GlobalMapper.com‬‬

‫ماليني ريال‪ ،‬مرجحة زيادة هذه‬ ‫القيمة لت�صل �إىل ‪ 976‬مليون‬ ‫ريال بحلول عام ‪.2013‬‬ ‫• �إطالق م�ؤخرا �أحدث حمركات‬


‫فايرفوك�س ‪ ..4‬توفري قواعد بيانات حملية ملطوري الإنرتنت‬ ‫من �ضمن الأمور التي قد نراها يف الن�سخة‬ ‫الرابعة م����ن املت�صفح الن����اري (بالإ�ضافة‬ ‫�إىل �إنرتن����ت �إك�سبل����ورر ‪ )9‬ه����ي تقني����ة‬ ‫‪ IndexedDB‬التي توفر للمطورين واجهة‬ ‫برجمي����ة ب�سيط����ة �شبيهة بقاع����دة بيانات‬ ‫مب�سط����ة تخزن البيانات عل����ى �شكل �أزواج‬ ‫(رق����م الفهر�����س ‪ /‬القيم����ة)‪ .‬ه����ذه امليزة‬ ‫اجلديدة ماتزال حت����ت الدرا�سة ويف طور‬

‫اح�صائيات موقعك من ‪Google‬‬ ‫‪ Analytics‬علي �سطح مكتبك‬ ‫خدمة ‪ analytics‬من ‪ Google‬هي من جمموعة خدمات مدراء‬ ‫امل��واق��ع التي ت�ساعدهم على م�شاهدة �إح�صائيات مواقعهم‬ ‫كاملة‪ ,‬و تقدم اخلدمة �إح�صائيات مف�صلة ب�شكل كبري عن‬ ‫الزوار و نوعياتهم و �أنظمتهم و لغاتهم و من �أين �أتوا و �إىل �أين‬ ‫ذهبوا و الزيارات و طبيعتها و الكثري من املميزات التي تقدمها‬ ‫هذه اخلدمة ب�شكل ممتاز‪.‬‬ ‫وي�ساعد الربنامج على م�شاهدة و �إدارة �إح�صائيات ‪analytics‬‬ ‫من خالل �سطح املكتب دون الولوج ملوقع خدمة الإح�صائيات‬ ‫ب�شكل ي�ضمن لك اجلودة و زيادة الإنتاجية‪.‬‬ ‫الربنامج يعمل على �أنظمة ‪ Linux, Mac‬و‪ Windows‬بف�ضل‬ ‫تقنية ‪ Adobe Air‬العمالقة‪ ,‬قبل تثبيت الربنامج البد ان تقوم‬ ‫بتثبيت ‪ adobe air‬على جهازك‪.‬‬

‫“امل�س����ودة” ولكنه����ا �ستوف����ر للمربجمني‬ ‫�إمكاني����ة التعام����ل م����ع قاع����دة البيان����ات‬ ‫امل�صغ����رة ع��ب�ر واجهات برجمي����ة ب�سيطة‬ ‫مثل ‪ jQuery‬التي �سيكون لها القدرة على‬ ‫تخزي����ن البيانات واحل�ص����ول عليها الحق ًا‬ ‫مما �سي�سه����ل على املطوري����ن احلاجة �إىل‬ ‫حتميل بع�ض البيانات م����ن املزود وخزنها‬ ‫على قاعدة البيانات املحلية‪.‬‬

‫برنامج ‪Internet Downloads‬‬ ‫‪Manager 5.18 Bulid 8‬‬ ‫الإ�صدار اجلديد من برنامج ‪Internet Download‬‬ ‫‪ Manager 5.18 Bulid 8‬يع����د م����ن �أف�ض����ل برام����ج‬

‫ت�سريع خط انرتن����ت و ت�سريع حتميل الأفالم والأغاين‬ ‫و امل�سل�س��ل�ات و امللف����ات حي����ث يق����وم بت�سري����ع حتميل‬ ‫‪ 500‬باملائة ويق����وم الربنامج بتح�سني اخلط وي�ست�أنف‬ ‫حتميل عندما يف�صل اخلط او �إطفاء اجلهاز �أو م�شاكل‬ ‫وال�شبكةوانقطاع‬ ‫ك ــهربـ ـ ــاءغي ـ ــر‬ ‫متوقع يع����د هذا‬ ‫الربنام����ج �سهل‬ ‫اال�ستـ ـ ـ ـخ����دام‬ ‫جدا و�أهم �شيء‬ ‫�أنه يدع����م اللغة‬ ‫العربية بالكامل‬ ‫يعني لي�س هناك‬ ‫�أي �صعوب����ة يف‬ ‫ا�ستعمال����ه �أب����د ًا‬ ‫…‪ .‬راب����ط‬ ‫التحميل‪ :‬برنام����ج‬ ‫‪Manager‬‬

‫البحث املتخ�ص�ص باللغة‬ ‫العربية "يا جيل" (‪Yajeel.‬‬ ‫‪ )com‬والذي يوفر للم�ستخدمني‬ ‫العرب و�سائل و�أدوات بحث‬ ‫دقيقة للو�صول �إىل حمتوى‬

‫الإنرتنت ‪.‬‬ ‫• ك�شفت �رشكة �سونيك وول النقاب‬ ‫عن تطبيقياتها اجلديدة لأمن‬ ‫الربيد الإلكرتوين ‪SonicWALL‬‬ ‫‪ ESA 4300‬و‪SonicWALL‬‬

‫‪Downloads‬‬

‫‪Internet‬‬

‫‪Email Security‬‬ ‫‪Appliance‬‬ ‫‪ (ESA)3300‬واملخ�ص�ص‬

‫لل�رشكات وامل�ؤ�س�سات‪.‬‬

‫‪51‬‬


‫خليجي ع�شرون‬

‫ورتل‬

‫‪www.warattil.com‬‬

‫ي �خ ��دم ال � �ق ��راء وم� ��ن �أراد احل �ف ��ظ ب�شكل‬ ‫الكرتوين ‪...‬ال�سور والآيات تعر�ض كن�صو�ص‬ ‫وذل��ك ليزيد م��ن �سرعة الأداء يف العر�ض‪.‬‬

‫‪www.yemengulfcup20.com‬‬

‫م � � ��وق � � ��ع خ � �ل � �ي � �ج� ��ي ع� ��� �ش ��ري ��ن‬ ‫� �س �ت �� �س �ت �� �ض �ي �ف �ه��ا اجل� �م� �ه ��وري ��ة‬ ‫اليمنية يف العا�صمة االقت�صادية‬ ‫والتجارية ع��دن فيه �آخ��ر �أخبار‬ ‫اال�ستعدادات واملن�شات واملالعب‬ ‫ب ��الإ�� �ض ��اف ��ة �أح � � ��دث اخل ��رائ ��ط‬ ‫التف�صيلية ع��ن حم��اف�ظ��ة عدن‬ ‫وال�ت��ي تو�ضح بالتف�صيل �أ�سماء‬ ‫ال� ��� �ش ��وارع وامل� ��واق� ��ع ال�سياحية‬ ‫املهمة ‪.‬‬

‫حملة مليار �صالة على النبي‬ ‫‪www.zikr.ca‬‬

‫ثقافة العرب الت�شكيلية‬ ‫‪www.altshkeely.com‬‬

‫ت��أ��س����س ه��ذا امل��وق��ع ح� ًب��ا ب��ر��س��ول اهلل حممّد‬ ‫(� �ص �ل��ى اهلل ع�ل�ي��ه و� �س �ل��م) وجل �م��ع جماهري‬ ‫امل�سلمني م��ن رواد ال�شبكة املعلوماتية على‬ ‫ال�صالة وال�سالم على نبيهم امل�صطفى حتى‬ ‫نظهر قوة امل�سلمني ‪.‬‬

‫يقدم امل��وق��ع معلومات ع��ن العديد م��ن �أعمال‬ ‫الت�شكيليني ال�ع��رب‪ .‬وي�ضم ع��دة �أق���س��ام منها‬ ‫فنون عربية وعاملية‪ ،‬متاحـف عامليـة‪ ، ،‬فنــون‬ ‫العمــارة‪.‬‬

‫�أول م � ��وق � ��ع ع � ��رب � ��ي خل ��دم ��ة‬ ‫امل �ت �خ �� �ص �� �ص�ي�ن وامل� �ه� �ت� �م�ي�ن يف‬ ‫جم � � ��االت الإح � �� � �ص� ��اء واجل � � ��ودة‬ ‫والعلوم ذات ال�صلة‪.‬‬

‫النوم يف ال�صحة واملر�ض‬

‫بنني وبنات‬

‫جمعية املعاقني‬ ‫اليمنيني حركي ًا‬

‫‪www.alnoum.com‬‬

‫‪www.yphs.org‬‬

‫�أول م��وق��ع الإل� � �ك �ت��روين ميني‬ ‫م �ت �خ �� �ص ����ص و ُي� �ع� �ن ��ى ب ��دع ��م ذوي‬ ‫االحتياجات اخلا�صة ‪.‬‬ ‫‪52‬‬

‫الإح�صائيون العرب‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫ي��دع��ي ب ��أن��ه �أول م��وق��ع ب��ال�ل�غ��ة العربية‬ ‫متخ�ص�ص با�ضطرابات ال�ن��وم ‪ ،‬ويحتوي‬ ‫على كم هائل من املعلومات تتعلق بالنوم‬ ‫والأحالم وما �إىل ذلك‪.‬‬

‫‪www.arabicstat.com‬‬

‫‪http://kids.islamweb.net‬‬

‫‏‏ م��وق��ع ‏رائ��ع ‏للأطفال ب��ه جمموعة ‏كبرية‬ ‫‏من ‏الق�ص�ص ‏والتعاليم ‏الإ�سالمية ‏بال�صوت‬ ‫‏وال �� �ص ��ورة‪...‬و ي�ح�ت��وي ‏على ‏العاب ‏م�سلية‬ ‫‏ ‏وجت � ��ارب ‏علمية ‏وال �غ ��از ‏للمتعة ‏والتعلم‬ ‫‏وتقوية‏الذاكرة‪.‬‬


‫العامل ال�ساحر‬

‫جملة العرو�سة‬

‫الديكور وجتميل املنازل‬

‫جملة �أ�سرية حديثة تهتم مبا يخ�ص‬ ‫جتهيز العرو�س وم�ستلزمات املر�أة‬ ‫و تنظيم حفل الزفاف و جتهيز بيت‬ ‫العمر‪.‬‬

‫م��ن امل��واق��ع الإل �ك�ترون �ي��ة املميزة‬ ‫ي �ق��دم ع ��دة ن �� �ص��ائ��ح و�إر�� � �ش � ��ادات يف‬ ‫جمال الديكور وجتميل املنازل‪.‬‬

‫منتدى عربي عن الأ�سماك وطيور‬ ‫الزينة واحليوانات الأليفة‪.‬‬

‫النكت العربية‬

‫العنابي كوم‬

‫‪www.zafafi.com‬‬

‫�أول مرجع �سياحي عاملي‬ ‫‪www.ioeti.org/ioeti‬‬

‫يعد ه��ذا املوقع دلي ًال عاملياً موحداً ويت�ضمن‬ ‫معلومات ر�سمية لكل م��ا ه��و متعلق ب�صناعة‬ ‫ال�سياحة عرب الإنرتنت والعرو�ض ال�سياحية‬ ‫‪.‬والربامج الت�سويقية‬

‫‪www.jordans.com‬‬

‫‪www.arabicjoke.com‬‬

‫‪www.magicworldsy.com‬‬

‫‪/http://al3nabi.com‬‬

‫�أول م��وق��ع ل�ل�ن�ك��ت ال �ع��رب �ي��ة على‬ ‫االن�ترن��ت ‪ ...‬ك��ل ي��وم نكتة جديدة‬ ‫ادخل وابت�سم و�شارك‪.‬‬

‫م ��وق ��ع م �ت �خ �� �ص ����ص بالن�شاطات‬ ‫الريا�ضية العربية والعاملية‪.‬‬

‫‪www.soft.extra-pc.com‬‬

‫ملحبي الت�صميم‬

‫�صحة‬

‫‪www.kavewall.com/stock‬‬

‫‪www.sehha.com‬‬

‫م ��وق ��ع مم �ي ��ز ل� �ل�ب�رام ��ج الكاملة‬ ‫واحلديثة يحتوي على �أهم الربامج‬ ‫التي ن�ستخدمها ب�شكل دوري‪.‬‬

‫موقع ملحب ��ي الت�صمي ��م يوفر �صوراً‬ ‫قوي ��ة وكث�ي�رة ‪ ..‬ميك ��ن �إ�ستخدامه ��ا‬ ‫كخلفيات ‪.‬‬

‫منت ��دى �صحي متميز يوف ��ر لزواره‬ ‫املعلوم ��ات الطبية ال�سهل ��ة واملنا�سبة‬ ‫ح ��ول �أم ��ور �صحته ��م‪ ....‬ومعلومات‬ ‫للأغرا�ض التعليمية‪.‬‬

‫�إك�سرتا �سوفت‬

‫‪53‬‬


‫�سن�ستعر���ض يف ه��ذا التقري��ر‬ ‫وب�ش��كل خمت�صر ما ورد يف بع�ض‬ ‫ال�صح��ف واملواق��ع الإلكرتونية‬ ‫ح��ول توقعات اخلرباء عن حال‬ ‫االنرتن��ت يف ع��ام ‪ 2020‬وكيف‬ ‫بنيت تلك التوقعات ‪...‬‬ ‫حي��ث يتف��ق معظ��م اخل�براء‬ ‫عل��ى �إن ‪� Google‬ستط��ور م��ن‬ ‫تكنولوجي��ا البح��ث خا�ص��ة �أن‬ ‫امل�ستفي��د م��ن عملي��ة التطوي��ر‬ ‫هي يف مراك��ز البحوث يف العامل‬ ‫ومنه��ا مرك��ز ‪ Pew‬للأبح��اث‬ ‫من خالل دعم م�ش��رو ع ‪rInte‬‬ ‫‪net & American Life‬‬ ‫‪ Project‬يف جامع��ة ‪Elon‬‬ ‫ويعتق��د هنا �أن �شبك��ة الإنرتنت‬ ‫وحم��ركات البح��ث �س��وف تع��زز‬ ‫ال��ذكاء الب�ش��ري بحل��ول ع��ام‬ ‫‪.2020‬‬

‫�إعـ ــداد م‪�/.‬سهام العب�سي‬

‫‪54‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫االنرتنت يقي�س معدل الذكاء الب�شري��� ‫�سيجعلن���ا ‪� Google‬أك�ث�ر وعي��� ًا يف ا�ستخ���دام‬ ‫ال���ذكاء وو�ص���ول اجلمي���ع �إىل املعلوم���ات الت���ي‬ ‫ت�سم���ح للنا����س م���ن حتقي���ق كام���ل �إمكانياتهم ‪،‬‬ ‫وتوف�ي�ر املنافع للعامل ب�أ�س���ره‪ ... .‬وانه من اخلط�أ‬ ‫التعام���ل م���ع املعلوم���ات باعتباره���ا �شيئ��� ًا واحد ًا‬ ‫وغ�ي�ر متمايز‪ ...‬وال �شك �أن حمركات البحث عن‬ ‫املعلوم���ات �ست�صب���ح �أكرث تخ�ص�صي���ة من خالل‬ ‫ا�ستخ���دام خا�صي���ة ال���ذكاء ال�صناع���ي وحماكاة‬ ‫ال���ذكاء الب�ش���ري وهذا م���ا تخطط ل���ه ‪Google‬‬ ‫من خ�ل�ال تخ�صي����ص �سج���ل ل���كل م�ستخدم يف‬ ‫الع���امل مبا يعزز توجهات البحث لدية ثم يقدم له‬ ‫العون يف و�سائل البح���ث املتخ�ص�صة وهذا ما قد‬ ‫ي�سهل على ال�شركة توفري حمركات عالية ال�سرعة‬ ‫فامل�شكلة لي�ست يف ‪ Google‬والذي ي�ساعدنا على‬ ‫�إيجاد عنا�ص���ر املحتوى والتخل�ص م���ن العنا�صر‬ ‫عدمية الفائدة ‪.‬‬ ‫�إن النا�س بالفعل ي�ستخدمون ‪ Google‬كعامل‬ ‫م�ساع���د للذاك���رة الب�شري���ة فعلى �سبي���ل املثال ‪،‬‬ ‫لدي���ك حد�س وتوقع حول �شيء م���ا �أو معلومة ما و‬ ‫حتتاج لدعم احلقائق عنده���ا تتجه نح و ‪gGoo‬‬ ‫‪ le‬لتلق���ي الع���ون م���ن خ�ل�ال منتدي���ات الآخرين‬ ‫واملو�سوع���ات االلكرتوني���ة املختلف���ة وبرغ���م �أن‬ ‫ذلك غري �صح���ي للإن�سان كونها حتد من ن�شاطه‬ ‫وحتركه �إىل املكتبة جلل���ب املعلومة ولكنها مفيدة‬ ‫يف اكت�س���اب املعرفة يف حاالت اال�ستعجال و�إعداد‬ ‫البح���وث ‪.‬وقد �سهل���ت الإنرتنت جمموع���ة �أوامر‬ ‫م���ن التح�سينات يف حجم الو�ص���ول �إىل املعلومات‬ ‫ومن تلك التح�سينات يف عملية �إعداد البحوث ما‬ ‫جنده يف موقع ‪.globalsecurity.org‬‬ ‫هل �سيُ�ضعف االنرتنت مهارات الكتابة‬ ‫والقراءة والتقدم يف املعارف‬ ‫معظ���م الكتاب���ات عل���ى االنرتن���ت والر�سائ���ل‬ ‫الق�ص�ي�رة ت�ستن���د �إىل التط���ور ال�سريع‪ ،‬وتالحظ‬ ‫التناق����ص يف ط���رح االخت�ص���ارات واملراج���ع‬ ‫املرتابطة والتي لي�ست �شك ًال من �أ�شكال التوا�صل‬ ‫الدائ���م‪� ....‬إذن يف ع���ام ‪ 2020‬هن���اك توقع���ات‬ ‫�أن تك���ون هن���اك قائم���ة م���ن ‪classic tweets‬‬ ‫واملنتدي���ات والوظائ���ف التي كان ينبغ���ي �أن تكون‬ ‫للجمي���ع ط�ل�اب ومواطن���ون ومثقف���ون‪ ...‬ويقول‬ ‫‪� Clay Shirky‬أ�ست���اذ برنام���ج االت�ص���االت‬ ‫التفاعلية‪ ،‬جامعة نيويورك‪.‬‬ ‫"ه���ذا التمييز ي�صنع جمي���ع الأ�شكال الرقمية‬ ‫والر�سوم البيانية لتق���دمي املعرفة وبالتايل �إن�شاء‬

‫وا�ستخدام قواعد بيان���ات جلميع �أ�شكال العر�ض‬ ‫املرئي للبيانات والت���ي �ستكون يف الع�صر الذهبي‬ ‫املتوق���ع (‪ )2020‬وباللغ���ة الإجنليزي���ة وال نن�س���ى‬ ‫الأعم���ال الهند�سية ‪ ،‬والعم���ل الدميوغرايف وهذا‬ ‫�أكرث من �أي توقعات للم�ستقبل‪.‬‬ ‫لق���د كان الفال�سفة القدامى من ظهور الكتابة‬ ‫والق���راءة ويعتق���دون �أن م���ن �ش�أنه���ا �أن ت�ضع���ف‬ ‫الذاكرة و حتل���ل الذكاء‪ ,‬والي���وم ي�شكل االنرتنت‬ ‫حمل تخوف من �إ�ضعاف الذاكرة الب�شرية وتواكلها‬ ‫على الطرف الآخر يف اكت�ساب البيانات‪.‬‬ ‫تو�سع �أعمال �إخفاء‬ ‫الهوية على االنرتنت‬ ‫اخل�صو�صي���ة واحلري���ات املدني���ة �ستكون هي‬ ‫املعارك الكربى القادمة خالل العقد املقبل حيث‬ ‫�سرتكز ب�صورة متزايدة على الطلب املتزايد على‬ ‫وثائ���ق اعتماد الهوي���ة ونظم جدي���دة للم�صادقة‬ ‫و �سيجل���ب ذلك م�شاكل جدي���دة و �ستخلق فر�صا‬ ‫جديدة للمجرمني‪ .‬ومن جهة �أخرى ف�إن �شركات‬ ‫�إدارة الهوي���ة تتقدم �أي�ضا بخط���وات غري جمدية‬ ‫رغم ا�ستخدام اخل�صائ����ص البيولوجية املحددة‬ ‫للهوية مع عمالئها‪.‬‬ ‫و�سوف تتحق���ق تدريجيا عملي���ة �إخفاء الهوية‬ ‫عل���ى االنرتن���ت و�ستك���ون هن���اك م���ن جمموع���ة‬ ‫متجان�سة من امل�ستخدم�ي�ن مل�سمى وهوية موحدة‬ ‫وه���م الذين �سيح�صل���ون على الكثري م���ن القيمة‬ ‫امل�ضاف���ة من خالل امل�شارك���ة يف ذلك اجلزء من‬ ‫النظ���ام الإيكولوج���ي املوحد‪ .‬ولكن م���ازال يتعني‬ ‫ع���دم الك�شف عن الهوي���ة �أو ذكر اال�س���م واملكان‬ ‫وهذا هو هيكل �شبكة الإنرتنت‪ ،‬الذي �سيكون من‬ ‫ال�صعب تغيريه ‪.‬‬ ‫ت�صفح االنرتنت �سي�ساعد على تنمية‬ ‫مهارات الطباعة والكتابة وتعزيز‬ ‫املعارف املو�سعة‬ ‫على نقي�ض ما ذكره التقرير عن تف�شي ظاهرة‬ ‫الأمية يف الكتاب���ة ‪..‬ف�سوف ي�ساعد االنرتنت على‬ ‫تطوي���ر مه���ارات الطباعة م���ن خ�ل�ال ا�ستخدام‬ ‫الربي���د االلكرتوين بد ًال عن الربي���د العادي وهنا‬ ‫ينتق���د البع����ض ت�ص���ور اخل�ب�راء يف ‪ 2020‬من‬ ‫تف�شي ظاهرة الأمني���ة الكتابية لكون العامل يتجه‬ ‫�إىل تعزيز حياته الفكرية والتي تقا�س بب�ساطة عن‬ ‫طري���ق متو�سط درجات معدل ال���ذكاء من �صايف‬ ‫ما يفعله ال�شخ����ص يف حاالت التحول والرتكيز ‪،‬‬

‫بينم���ا ي�ؤكد خرباء �آخرين �أن ‪� Google‬سيجعلنا‬ ‫�أكرث وعي���ا يف و�صول اجلمي���ع �إىل املعلومات التي‬ ‫ي�سهل للنا�س من حتقيق املعرفة الكبرية وال�شاملة‬ ‫�س���واء للذين يف ال�ش���رق �أو الغ���رب و�سيعزز ذلك‬ ‫من �إمكاني���ة موارد الإنرتنت وحم���ركات البحث‬ ‫يف التحول �إىل القدرات املعرفية‪ .‬وهكذا �سيجعل‬ ‫‪ Google‬م���ن الغب���ي والذكي يف نف�س الوقت يف‬ ‫امل�ستقب���ل م�ستخدم ًا للو�سائ���ل الإعالمية وكذلك‬ ‫تطبيقات ال�سحابة ال�شفافة‬ ‫نظام التعليم اجلديد عرب االنرتنت‬ ‫�إن نظ���ام التعلي���م اجلدي���د ع�ب�ر االنرتن���ت‬ ‫ي�ستخ���دم التكنولوجيا لتحقي���ق التوا�صل عن بعد‬ ‫به���دف حتقيق املعرفة للجمي���ع ‪ ...‬وال�س�ؤال كيف‬ ‫�ستجع���ل ‪ Google‬م���ن نف�سه���ا مرك���ز ًا ملواجه���ه‬ ‫فل�سفة �أفالط���ون التي تقول �إن الق���راءة والكتابة‬ ‫م���ن �ش�أنه���ا �أن ت�ؤثر على الذاك���رة والذكاء ‪ ،‬ويف‬ ‫ظ���ل هذه النظرية يتخوف بع�ض اخلرباء من دور‬ ‫االنرتنت و ‪ Google‬يف تنمية الغباء املجتمعي يف‬ ‫الكتاب���ة والقراءة العادي�ي�ن ‪ ...‬فمعدل الذكاء يف‬ ‫الأطفال املعا�صرين يزي���د عن الأطفال يف القرن‬ ‫املا�ض���ي كون االت�صال بو�سائ���ط الأعالم عن بعد‬ ‫وا�ستخ���دام التعل���م امل�ش�ت�رك والفيدي���و وغريها‬ ‫ت�ساهم يف رفع املهارات العلمية واملعرفية ‪.‬‬ ‫لي����س اخلط�أ من ‪ Google‬بل من امل�ستخدمني‬ ‫الذي���ن يطرحون ا�ستعالمات غ�ي�ر مفهومة وهنا‬ ‫الت�شكو ‪ Google‬فقط من طبيعة و�أ�سلوب البحث‬ ‫عن���د بع����ض امل�ستخدم�ي�ن لك���ن ‪ yahoo‬وغريها‬ ‫م���ن حمركات البحث والت���ي توفر املعلومة ح�سب‬ ‫�صحة املعن���ى املكتوب ملفردات البح���ث وبالعك�س‬ ‫ف���ان ‪ Google‬وغريه���ا ي�ستخدم���ون م�صح���ح‬ ‫املعن���ي املرادف للبح���ث رغم جهده���ا يف البحث‬ ‫عن ال�صفحات املطلوبة وعلى نقي�ض من التقرير‬ ‫املعد من اخلرباء‪..‬ف�إن ‪ Google‬هو �أداة الو�صول‬ ‫�إىل البيانات ولي�س كل من هذه البيانات مفيدة �أو‬ ‫�صحيحة‪.‬‬ ‫كذلك ف�إن ‪ Google‬وحمركات البحث الأخرى‬ ‫ت�ستطي���ع توف�ي�ر �أي ن���وع م���ن املعلوم���ات ب�ضربة‬ ‫واحدة‪ ...‬ويف ع�صر و�سائ���ل الإعالم االجتماعية‬ ‫حيث ميك���ن للم�ستخدم�ي�ن واملبدعني م���ن �إدارة‬ ‫حمتوياته���م اخلا�ص���ة الت���ي ميك���ن �أن يح�صل���وا‬ ‫عليه���ا من �أف�ضل املواد عالية اجلودة فاحل�صول‬ ‫على مزيد من املعلومات اليكفي بل يجب �أن تكون‬ ‫املعلوم���ات �صحيحة و�أن تُقدم يف الوقت املنا�سب‬ ‫بطريق���ة متكن الق���ارئ من التعل���م و الإجابة عن‬ ‫اال�ستف�سار ‪.‬‬ ‫‪55‬‬


‫موعد �صدو ر ‪iCD Un‬‬ ‫‪verse Online‬‬ ‫ق � ��ام � ��ت � � �ش� ��رك� ��ة ‪Sony‬‬ ‫امل� �ط ��ورة وال �ن��ا� �ش��رة للعبة‬ ‫الأك �� �ش��ن (‪CD Universe‬‬ ‫‪ )Online‬ب�ت�ح��دي��د موعد‬ ‫� � �ص � ��دور ال� �ل� �ع� �ب ��ة يف �شهر‬ ‫ن��وف �م�ب�ر م ��ن ه � ��ذا ال� �ع ��ام‪.‬‬ ‫والتي �ستلعب فيها بالأبطال‬

‫امل�شهورين �أو تلعب �ضدهم‬ ‫م �ث��ل � �س��وب��رم��ان واجلوكر‬ ‫والومي�ض (‪Joker-Flash-‬‬ ‫‪ ,)Superman‬وغريها من‬ ‫ال�شخ�صيات الرائعة ‪.‬‬

‫لعبة الطائرات القادمة‬ ‫‪H.A.W.X 2‬‬ ‫‪Pure Futbol‬‬ ‫‪PS3‬‬

‫‪Metal Gear Solid:‬‬ ‫‪Peace Walker‬‬

‫‪Call of Duty:‬‬ ‫‪The War Col‬‬‫‪lection‬‬

‫‪City Builder‬‬

‫‪Toy Story 3 PS3‬‬ ‫‪X360 WII PSP DS‬‬

‫‪River City Soc‬‬‫‪cer Hooligans‬‬

‫ك�شفت �شركة‬

‫‪UBISOFt‬‬

‫امل� � � ��زي� � � ��د م ��ن‬ ‫امل� � �ع� � �ل � ��وم � ��ات‬ ‫ح� � ��ول اجل � ��زء‬ ‫القادم من لعبة الطائرات املثرية‬ ‫‪. Tom Clancy's H.A.W.X 2‬‬ ‫و�ستحتوي اللعبة ع�ل��ى طائرات‬ ‫و�أ�سلحة جديدة �إ�ضافة �إىل تقنية‬ ‫ج��دي��دة تتيح ل��ك ال��ذه��اب ر�أ�ساً‬ ‫ل �ل �م �ع��ارك ال �ق��ري �ب��ة وا�ستخدام‬ ‫التزود بالوقود يف الهواء يف و�سط‬ ‫مهماتك وتتبع امل�سار اخلا�ص بك‬ ‫با�ستخدام ‪ UAV’s‬ال�صامتة‪.‬‬ ‫�ست�صدر اللعبة يف اخل��ري��ف على‬ ‫�أجهزة ‪ ,PC, PS3 , Wii‬و ‪Xbox‬‬ ‫‪.360‬‬

‫‪56‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫�صور جديدة للعبة‬

‫‪Need for Speed:World‬‬ ‫�أ� �ص��در ا��س�ت��ودي��و‬ ‫�صوراً جديدة للعبة ال�سرعة والإثارة‬ ‫(‪)Need for Speed: World‬‬ ‫وه��ي �أول لعبة جمانية تنتجها‬ ‫ال �� �ش��رك��ة للعب‬ ‫‪EA Black Box‬‬

‫ك�شف النقاب عن لعبة ‪Infamous 2‬‬

‫ع �ل��ى الإن �ت��رن � ��ت‪ .‬وحت� �م ��ل اللعبة‬ ‫العديد م��ن امل�ي��زات الرئي�سية مثل‬ ‫تعدد الالعبني مع �إمكانية ت�صميم‬ ‫ال�سائق يف �سباقات ال�شوارع مع تقنية‬ ‫‪ ،RPG‬و حتديث جمموعة خمتارة‬ ‫من �أروع ال�سيارات‪.‬‬

‫‪http://games.brg8.com‬‬

‫�أعلنت جملة ‪ informer‬ال�شهرية‬ ‫�أول املعلومات عن لعبة فريق الأبطال‬ ‫اخلارقني الأ�سطوريني الرائعة‪,‬‬ ‫‪ Infamous 2‬والتي و�ضعت يف جزئها‬

‫الالعب بعامل مفتوح وب�أ�سلوب رائع‬ ‫لطرح الق�صة وح�صدت �إعجاب النقاد‬ ‫ب�شكل كبري‪ ,‬بعد ليتل بج بالنت‪ 2‬و كيل‬ ‫زون‪ 3‬وموتور�ستورم‪. 3‬‬

‫عر�ض جديد للعبة ‪Knight Chronicles 2‬‬

‫‪www.free-games-net.com‬‬

‫ق��ام �إ�ستديو ‪ Level5‬ب�إ�صدار‬ ‫ع��ر���ض ج��دي��د للعبة ‪White‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪Knight Chronicles‬‬

‫تظهر ف�ي��ه ت�شكيلة ق��وي��ة من‬ ‫��ش�خ���ص�ي��ات ال�ل�ع�ب��ة اجلديدة‬ ‫وح�ت��ى ال�ق��دمي��ة م��ع �أ�سلحتها‬ ‫وحركاتها القتالية‪....‬اللعبة‬ ‫��س�ت�ح���ص��ل ع �ل��ى الأرج � ��ح على‬ ‫�إع�ل�ان ر�سمي ملوعد �صدورها‬ ‫خ�ل�ال �أي �ل ��ول ‪�� /‬س�ب�ت�م�بر من‬ ‫هذا العام‪.‬‬

‫‪www.agame.com‬‬

‫‪57‬‬


‫خطوات‪..‬‬

‫يف ه��ذه املقالــــــ��ة �إليكــ��م معلوم��ات‬ ‫�أكثـــــ��ر قيم��ة ع��ن كيفية حت�س�ين �أداء‬ ‫الكمبيوت��ر املحم��ول (الالبت��وب) م��ع‬ ‫املحافظ��ة علي��ه يف �أم��ان م��ن الربام��ج‬ ‫اخلبيث��ة والفريو�سات مع املحافظة على‬ ‫العمر االفرتا�ضي للكمبيوتر‪.‬‬

‫• جعل الكمبيوتر املحمول �أ�سرع‪.‬‬ ‫• جعل جهازك املحمول �أكرث �أمنا‪.‬‬ ‫• ن�صائح �إ�ضافية هامة‪.‬‬

‫عندم���ا يك���ون ليدينا جه���از كمبيوت���ر حممول‬ ‫يج���ب �أن يك���ون الكمبيوت���ر مبوا�صف���ات متكنن���ا‬ ‫م���ن العم���ل عليه واال�ستف���ادة منه ق���در امل�ستطاع‬ ‫يف العم���ل عليه حيث وه���و م�ؤهل للعم���ل ل�ساعات‬ ‫طويل���ة �إذا مت املحافظ���ة عل���ى النواح���ي الأمني���ة‬ ‫والتقني���ة وع���دم تعري�ض الكمبيوت���ر املحمول لأي‬ ‫�إج���راءات خاطئ���ة ت�سب���ب يف تل���ف الكمبيوتر �أو‬ ‫تعري�ضة لل�سق���وط �أو تعري�ضه للعم���ل يف الأماكن‬ ‫احل���ارة والتعر����ض لأ�شع���ة ال�شم�س مث�ل�اً �أو عدم‬ ‫تهويت���ه بال�شكل املطلوب والت�سب���ب يف رفع حرارة‬ ‫اجلهاز كو�ضع���ه على املوكيت �أو عل���ى الفرا�ش �أو‬ ‫عل���ى خمدة مث ًال مما ي�سبب ع���دم تعر�ضه للهواء‬ ‫من فتحات التهوية والتكييف ب�أ�سفله‪.‬‬ ‫مع العلم �أنه �سرنكز عل���ى نقاط هامة ال�ستخدام‬ ‫الق���درات دون ات�ص���ال وتزام���ن الأ�شي���اء م���ع‬ ‫الكمبيوت���ر املكتب���ي يف املنزل والعم���ل واالت�صال‬ ‫بكمبيوتر حملي بعيد‪.‬‬ ‫• ت�ستفي��د �إىل �أق�ص��ى ح��د م��ن �أداء‬ ‫الكمبيوتر املحمول اخلا�ص بك‬ ‫• الت�أك��د م��ن �أن الكمبيوت��ر املحم��ول‬ ‫واملعلوم��ات املخزن��ة يف م�أم��ن م��ن عي��ون‬ ‫املتطفلني‪ ،‬والربجميات اخلبيثة‪.‬‬ ‫• و�أخريا �ضم��ان �أن ا�ستخ��دام الكمبيوتر‬ ‫املحمول ال تزال عملية‪.‬‬

‫‪58‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


‫م���ع العلم �أن ه���ذه العنا�صر �س���وف يكون من نفخها بالهواء‪.‬‬ ‫ال�سهل تطبيقه���ا على الكمبيوت���ر املكتبي وتكون‬ ‫‪ - 2‬تنظيف نظام الت�شغيل من امللفات‬ ‫فاعليه وممتازة ومفيدة جد ًا �إن�شاء اهلل‪.‬‬ ‫العالقة وامللفات امل�ؤقتة‪:‬‬

‫‪ - 4‬ت�أكد من ترتيب ملفات الكمبيوتر‬ ‫�أبجدي ًا مع �إلغاء التجزئة للملفات‬

‫جعل الكمبيوتر املحمول �أ�سرع‬

‫‪ - 1‬تنظيف الكمبيوتر من الغبار‬ ‫با�ستمرار‬ ‫من �أجل �أن يك���ون الكمبيوتر املحمول ب�أف�ضل‬ ‫حاالت���ه يج���ب الت�أكد من ع���دم تراك���ب الأتربة‬ ‫على فتحات التكيي���ف والتهوية وعدم ان�سدادها‬ ‫بالغب���ار والأترب���ة وال�شعر لأن ذل���ك ي�سبب عدم‬ ‫تربي���د الكمبيوت���ر بال�شكل املطل���وب وارتفاع يف‬ ‫درج���ة احل���رارة وعدم عم���ل املعال���ج والذاكرة‬ ‫والهارد�سك ب�شكل �سليم‪.‬‬ ‫م���ع العل���م �أن الكمبيوت���ر املحم���ل يك���ون‬ ‫معر�ض��� ًا ب�شكل كبري للم�سام�ي�ر والقطع املعدنية‬ ‫والق�صا�ص���ات ال�صغ�ي�رة التي ميك���ن �أن تدخل‬ ‫يف الأج���زاء الداخلي���ة ل���ه وو�صوله���ا للأج���زاء‬ ‫الهام���ة يف الكمبيوتر م�سبب���ة يف ما�س كهربائي‬ ‫�أو تعطي���ل وتلف �أي قطعة يف الكمبيوتر لذا يجب‬ ‫احلذر �أثناء العمل على الكمبيوتر والعمل يف جو‬ ‫منا�سب وبيئة �سليمة ونظيفة ‪.‬‬ ‫و�إذا تعر����ض مث�ل�اً ملثل هذه احل���االت فيجب‬ ‫املحافظ���ة عل���ى ع���دم فت���ح امل�سام�ي�ر اخلا�صة‬ ‫بالكمبيوت���ر لأن ذل���ك ي�سبب يف �إلغ���اء ال�ضمانة‬ ‫الت���ي حت�صل عليها عند �ش���راء الكمبيوتر لذلك‬ ‫ال يج���ب �أن نفتح الكمبيوت���ر �إىل عند ال�شركة �أو‬ ‫اجله���ة املعنية بفتحه وح���ل امل�شكلة التي حت�صل‬ ‫لنا‪.‬‬

‫بع�ض املبادئ التي نو�صي بها عند‬ ‫ا�ستخدام منفاخ الهواء ‪:‬‬ ‫• ت�أكد من ف�صل الكمبيوتر املحمول من‬ ‫الكهرباء مع �إزالة البطارية نهائياً‪.‬‬ ‫• ت�أكد عدم وجود كهرباء �ساكنة يف جهاز‬ ‫النفخ للهواء‪.‬‬ ‫• عدم ر�ش اجلهاز مبواد �سائلة وخلو املنفاخ‬ ‫من عوالق �سائلة لأنها ت�ضر بالكمبيوتر‬ ‫املحمول‪.‬‬ ‫• يجب و�ضع قطع من القما�ش يف املراوح‬ ‫ل�ضمان عدم حتركها �أثناء النفخ لأن‬ ‫ال�سرعة الزائدة للمراوح تتلفها ب�سبب‬

‫تعم���ل جتزئ���ة امللفات عل���ى ب���طء الكمبيوتر‬ ‫ولذل���ك نن�ص���ح بالقي���ام بعم���ل �إلغ���اء التجزئة‬ ‫للملفات والبيان���ات يف القر�ص ال�صلب �سواء يف‬ ‫الكمبيوت���ر املكتب���ي �أو الكمبيوت���ر املحمول وهذه‬ ‫العملي���ة ت�سرع م���ن �أداء القر�ص ال�صل���ب �أثناء‬ ‫ت�شغي���ل �أي برنامج وطلب �أي ملف �أو البحث عن‬ ‫البيانات اخلا�صة بك‪.‬‬

‫ا�ستخ���دم منظ���ف النظ���ام للملف���ات العالقة‬ ‫وتنظيف ال�سجل اخلا�ص بالنظام و�إزالة امللفات‬ ‫القدمي���ة وغ�ي�ر امل�ستخدم���ة والربام���ج وهناك‬ ‫برنام���ج ا�سم���ه ‪ CCleaner‬ممت���از للحف���اظ‬ ‫على اخل�صو�صية ولإزالة امللفات امل�ؤقتة وامللفات‬ ‫الأخ���رى وه���و برنام���ج متع���دد اال�ستعم���االت‬ ‫ ‬ ‫وجماين‪.‬‬ ‫‪ - 5‬متكني الإ�سبات وتعليق الت�شغيل‬ ‫للو�سائط‬ ‫‪ - 3‬التحكم بالربامج يف بدء الت�شغيل‬ ‫هن���اك الكث�ي�ر م���ن الربام���ج الت���ي تعمل يف‬ ‫ب���دء الت�شغي���ل وهن���اك الكثري م���ن امل�ستخدمني‬ ‫ال يدركون م���دى عمل هذه الربام���ج على �إبطاء‬ ‫النظام عن الأداء الكام���ل له وتعمل على تعطيل‬ ‫الكف���اءة الكامل���ة للمعال���ج وب���طء الكمبيوت���ر‬ ‫ع���ن الأداء وميك���ن ا�ستخ���دام برنام���ج �أوتورن‬ ‫ملايكرو�سوف���ت وهذا الربنام���ج يقوم على �إظهار‬ ‫ميكن���ك ا�ستخدام خا�صية الإ�سبات يف �أنظمة‬ ‫الربام���ج التي تعمل �أثناء ب���دء الت�شغيل وميكنك الكمبيوتر املحمول لأنه���ا توفر الوقت من �إعادة‬ ‫م���ن توقيفه���ا لأن هن���اك �إ�ضاف���ات كث�ي�رة يف الت�شغي���ل �أو ت�شغي���ل الكمبيوت���ر والنظ���ام م���رة‬ ‫م�ستك�ش���ف ويندوز وقائمة بالكث�ي�ر من الربامج �أخرى لأنها خا�صية ممتازة توفر الوقت واجلهد‬ ‫واخلدمات الت���ي تعمل مع ب���دء الت�شغيل للنظام للمعالج اخلا����ص بالكمبيوتر وو�صولك لبياناتك‬ ‫�أن���ت يف عنى عنها وهناك الكث�ي�ر الربامج التي وبراجم���ك ب�سرعة مبجرد فتح غط���اء الكمبيرت‬ ‫ت�ساع���دك على التحكم يف خدم���ات وبرامج بدء جتد �أن ال�ضغط على زر الت�شغيل ومن ثم ت�شغيل‬ ‫الت�شغيل لكي يك���ون النظام �سريع ويعمل بكفاءة النظام وظهور الربامج و�سطح املكتب على حالته‬ ‫ممتازة‪.‬‬ ‫الأوىل وال���ذي ميكنك موا�صل���ة عملك �أو عر�ض‬ ‫لتنزيل برنامج �أوتورن�س من الرابط التايل‪:‬‬ ‫عملك الذي تعمل فيه ب�سرعة وبدون عناء‪.‬‬ ‫‪http://technet.microsoft.com/en-us/‬‬ ‫ ‬ ‫‪sysinternals/bb963902.aspx‬‬

‫‪ - 6‬ترقية حمرك الأقرا�ص ال�صلبة‬

‫مع زيادة االنت�شار ال�ستخدام حمركات الأقرا�ص‬ ‫ال�صلبة وزيادة �سعتها تتطورت معها الزيادة‬ ‫‪59‬‬


‫ن�صائح �إ�ضافية هامة‬

‫يف ال�سرع���ة والذي قد يعمل عل���ى زيادة �أداء‬ ‫الكمبيوت���ر �أثن���اء الت�شغي���ل وق���راءة امللف���ات يف ‪ - 11‬احلفاظ على الطاقة‬ ‫الكمبيوتر لذا لزم التنويه �إىل �أن احل�صول على‬ ‫حم���رك �أقرا�ص �صلبة ب�سرع���ة �أعلى قد ي�ساعد‬ ‫عل���ى زي���ادة الأداء يف الكمبيوت���ر املحم���ول �أو‬ ‫املكتبي لديك �أثناء العمل ‪.‬‬

‫ ‬

‫جعل الكمبيوتر املحمول‬ ‫�أكرث �أمنا‬

‫‪ - 7‬ا�ستخدام مكافح الفريو�سات‬ ‫والإ�ضافات والتحديثات با�ستمرار‬

‫�إن وجود برنامج م�ض���اد ومكافح للفريو�سات‬ ‫�أمر مهم جد ًا يف جهاز الكمبيوتر وغالب ًا ما ي�أتي‬ ‫برنامج مكافح���ة الفريو�سات م���ع الكمبيوتر مع‬ ‫�شراءه �أو توفر ن�سخ جمانية لهذا الربامج والذي‬ ‫ي�ساعد على جع���ل الكمبيوتر يف حالة �أمان �أثناء‬ ‫العمل وت�صفح الإنرتنت‪.‬‬ ‫‪ - 8‬ت�شفري حمرك الأقرا�ص مع‬ ‫‪Betcder Drive Encyption‬‬

‫ت�أت���ي الكمبيوت���رات املحمولة ه���ذه الأيام مع‬ ‫الكث�ي�ر من املي���زات مث���ل البلوت���وث وحمركات‬ ‫الأقرا����ص املدجم���ة واملايكروف���ون وم�شغ���ل‬ ‫الذاك���رات املتع���ددة واملح���والت الال�سلكي���ة‪،‬‬ ‫والأ�ض���واء الإ�ضافي���ة و�إ�ض���اءة خلفي���ة للوح���ة‬ ‫املفاتي���ح وهذه بع����ض الأمثل عل���ى �سبيل املثل ال‬ ‫احل�ص���ر ‪ ،‬كل ه���ذه الأجه���زة امللحق���ة ت�ستهلك‬ ‫الكث�ي�ر من الطاقة من البطاري���ة �أو من امل�صدر ‪ - 14‬ا�ستخدام برامج وملحقات الربامج‬ ‫للكهرب���اء وميكنك �إيقافه���ا �أو عدم ت�شغيلها �إىل للإنرتنت‬ ‫عل���ى ح�س���ب احلاجة لتوف���ر الكثري م���ن الطاقة‬ ‫ت�أتي منتجات جوجل لإبقاء معلوماتك متاحة‬ ‫واحلفاظ على البطارية‪.‬‬ ‫ب�سهولة حتى بعد انقطاع الإنرتنت والتي متكنك‬ ‫م���ن ا�ستعرا����ض الربي���د االلك�ت�روين والت�صفح‬ ‫‪ - 12‬ا�ستخدام مركز املزامنة‬ ‫للملف���ات بع���د االنقط���اع للإنرتن���ت وموا�صل���ة‬ ‫القراءة للمواقع وال�صفحات املتاحة يف الربامج‬ ‫امل�ؤقت���ة والتي تعمل على مزامن���ة جميع �أعمال��‬ ‫وحاجات���ك م���ن ملف���ات وعناوي���ن ور�سائ���ل �إىل‬ ‫جه���ازك املحم���ول ومزامنتها م���ع كمبيوتر �آخر‬ ‫ومتكينها بعد انقطاع االنرتنت‪.‬‬

‫ميكن���ك ا�ستخ���دام مرك���ز املزامن���ة للملفات‬ ‫دون ات�ص���ال بع���د انقط���اع الأنرتن���ت وال���ذي‬ ‫يوف���ر وجود امللف���ات على الكمبيوت���ر املحمول �أو‬ ‫الكمبيوت���ر املكتب���ي ومزامنته���ا ب�ي�ن اجلهازين‬ ‫املحم���ول واملكتبي مع بع�ضها ون�س���خ امللفات من‬ ‫�إذا كان لدي���ك نظام في�ست���ا فما فوق ميكنك جه���از كمبيوتر �إىل �آخر وميكن ا�ستخدام برامج‬ ‫ا�ستخ���دام هذه اخلا�صية لت�أمني وت�شفري امللفات الت���ي تعمل عل���ى مزامنة امللف���ات والبيانات بني‬ ‫يف القر����ص ال�صلب ملا يوفره م���ن خا�صية �أمان الكمبيوترات مع بع�ضها لتوفري الوقت واجلهد‪.‬‬ ‫عالي���ة والت���ي تعمل عل���ى الأنظم���ة احلديثة مثل‬ ‫ويندوز في�ستا وويندوز ‪ 7‬ولينك�س وماك‪.‬‬ ‫‪ - 13‬ميكن ا�ستخدام جهاز ‪� PCI‬أك�سرب�س‬ ‫ ‬ ‫للتخزين الإ�ضايف‬ ‫‪ - 9‬ا�ستخدام برامج احلماية وجدران‬ ‫احلماية‬ ‫لأنه���ا تعمل جنب ًا �إىل جنب مع برامج مكافحة‬ ‫الفريو�س���ات والتي تنبهك �أو ًال ب�أول لتجنب تلوث‬ ‫الكمبيوتر بالأدوات الت���ي تتطفل على الكمبيوتر‬ ‫م���ن املواق���ع واملنتديات الكثرية الت���ي تعمل على‬ ‫�أخذ معلومات والتطفل على جهازك‪.‬‬ ‫‪60‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫كثري م���ن الكمبيوت���ر املحمولة عن���د �شراءها‬ ‫حتت���وي على تقني���ة الال�سلك���ي والبلوتوث وحتى‬ ‫بطاقات ال�شبكة الهاتفية واخللوية وجميعها ت�أتي‬ ‫م�ضمنة وت�أتي فتح���ات فارغة لبطاقات الذاكرة‬ ‫الرقمية امل�ؤمنة التي ميكن �أن تكون مبثابة القر�ص‬ ‫ال�صلب الثانوي‪ ،‬وميكنك �أن حت�صل على بطاقة‬ ‫للذاكرة ب�سعة ‪ 32GB‬بطاقة رقمية �آمنة بنحو‬ ‫‪ 100‬دوالر فقط مع ‪ 30‬دوالر للقارئ وميكنك‬ ‫زيادة ال�سعة بزيادة ب�سيطة يف ال�سعر والتي تكون‬ ‫عملية وممت���ازة يف حالة نقل البيانات من جهاز‬ ‫�إىل �آخ���ر مع احلفاظ على �سرية البيانات ونقلها‬ ‫معك م���ن كمبيوتر �إىل �آخر بدون �أن تنقلها على‬ ‫القر�ص ال�صلب‪.‬‬


61


‫برنــامـج‬ ‫‪3D‬‬ ‫‪Max‬‬ ‫برنــامـج‪3D Max‬‬ ‫عمل �سحاب‬ ‫�أذهب اىل ‪ helper‬من قائمة ‪create‬و�أخرت ‪Atmospheric‬‬ ‫‪Apparatus‬كما هو مو�ضح يف ال�صورة‪.‬‬

‫ثم �أن�شاء ‪ gizmo‬و�أعطه اخل�صائ�ص التالية كما هو مو�ضح يف ال�صورة‬ ‫‪،‬وهذا �سيقوم مبثابة ال�سحاب‬

‫‪18‬‬

‫�أ�ضغط على ‪ add‬واخرت ‪ fire Effect‬ثم ‪ . ok‬مالحظه يف ‪� max 3‬أخرت‬ ‫‪. combustion‬‬

‫�أن�شئ ‪� gizmo‬أخر و غري حجمه حتى ي�صبح مثل ال�صورة‪.‬وهذا �سوف يقوم‬ ‫مبقام ظل الغيمه ‪....‬‬

‫االكرب حجم ‪�gizmo 1.‬ضع اخل�صائ�ص كما هو مو�ضح ‪....‬لــ‬ ‫مالحظة ‪ :‬من هذه القائمة ميكن ان حتدد �ألون املنا�سب ‪.‬‬

‫ ‬ ‫ثم اذهب اىل قائمه ‪ environment‬من قائمه ‪ rendering‬كما‬ ‫مو�ضح يف ال�صورة‪.‬‬ ‫‪62‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫قم بنف�س العمل يف اخلطوات ال�سابقات لـــ ‪ gizmo2‬ثم‪.........‬‬ ‫�ضع اخل�صائ�ص كما هو مو�ضح ‪....‬لــ ‪ gizmo 2‬اال�صغر حجم‪.‬‬


‫الألوان‬

‫م�صطلحات‬ ‫‪ Area Light‬ال�ضوء‬

‫االن عند عمل ‪� render‬سوف تالحظ ان الغيمه و ظلها متباعدين ‪......‬‬ ‫قم بو�ضع ‪ gizmo 2‬فوق ‪ gizmo 1‬كما مو�ضح ثم ‪.......‬اعمل ‪. render‬‬

‫نقطة �أو كتلة تطلق ال�ضوء على ج�سم ثالثي الأبعاد ‪�.‬إن جمموعة �أنواع‬ ‫الأ�ضواء التي تدعمها برامج ال ‪ 3D‬ت�شمل ‪:‬‬ ‫‪ : Point Light‬الذي يطلق ال�ضوء يف كافة االجتاهات من نقطة‬ ‫واحدة‪.‬‬ ‫‪ : Spot Light‬الذي يطلق ال�ضوء على �شكل خمروط ‪.‬‬ ‫‪ : Directional Light‬الذي يطلق ا�شعاعات متوازية من ال�ضوء‬ ‫(باجتاه واحد ‪ )Area Light:‬الذي يطلق ال�ضوء من �شكل ثنائي‬ ‫الأبعاد ‪.‬‬

‫‪ Lip Synching Or Lip Sync‬تزامن ال�شفاه‬

‫عملية مطابقة حركات الوجه يف ال�شخ�صية مع امل�سار ال�صوتي املحتوي‬ ‫على الكالم �أثناء عملية حتريك الوجه ‪.‬‬

‫‪ Loafting‬مد ال�شكل على م�سار‬

‫تقنية يف النمذجة يتم فيها �إن�شاء �أ�سطح م�ستمرة ثالثية الأبعاد ب�ضم‬ ‫جمموعة من املقاطع العر�ضية ل�شكل ثنائي االبعاد ‪.‬‬

‫هكذا يكون ال�شكل يف النهاية وميكن ان تتحكم يف تتدرج الألوان كما و�ضحنا يف ال�سابق ‪.‬‬

‫‪ tnempoleveD kooL‬حت�سني املظهر‬

‫عملية حت�سني مظهر امل�شهد الثالثي الأبعاد من خالل تطبيق طبقات‬ ‫الت�صيري املنف�صلة( ‪ ) Passes‬مع ًا بطرق وقيم متنوعة ‪.‬‬

‫‪Low-Poly Modelling‬‬ ‫النمذجة بامل�ضلعات القليلة‬

‫االن ن�ضيف ال�سحاب يف �أي �صورة منا�سبة‬

‫مب�سطة بعدد قليل من امل�ضلعات ‪ ,‬عاد ًة من �أجل �ألعاب‬ ‫عملية �إن�شاء مناذج ّ‬ ‫الفيديو حيث ينبغي ت�صيري امل�شهد بالزمن احلقيقي بربنامج ذو قدرة‬ ‫حمدودة على التعامل مع النماذج املعقدة ‪.‬‬

‫‪ Material‬الإك�ساء (املادة)‬

‫جمموعة من ال�صفات الريا�ضية حتدد الطريقة التي يت�أثر بها اجل�سم‬ ‫(الذي تطبق عليه املادة) بال�ضوء وتق�سم هذه ال�صفات �إىل عدة قنوات‪.‬‬

‫‪ Mask‬القناع‬

‫منطقة ميكن عزلها وحمايتها من التغيريات املطبقة على بقية ال�صورة ‪.‬‬

‫‪ Mesh‬ال�شبكة (البناء ال�شبكي)‬

‫الهند�سة ال�سطحية للج�سم الثالثي الإبعاد ‪ ,‬تتكون من �سل�سلة من عنا�صر‬ ‫اجل�سم كامل�ضلعات والرقع �أو �أ�سطح نريبز ‪.‬‬

‫اعداد ‪�/‬شروق الهمداين‬ ‫‪63‬‬


‫ التربيد الهوائي والتربيد املائي �أيهما �أف�ضل ؟‬‫ قيا�س درجة احلرارة يف احلاالت احلرجة‬‫ مكونات نظام التربيد املائي‬‫ نظام التربيد بوا�سطة اخلزانات والأنابيب‬‫�إعداد‪/‬‬ ‫م‪ .‬علوي العطا�س‬

‫‪64‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫نعت��اد عل��ى �سم��اع املروح��ة‬ ‫ال�صغرية يف �أجه��زة الكمبيوتر‬ ‫املكتبي��ة واملحمول��ة‪ ،‬فكلما زاد‬ ‫عم��ر اجله��از زاد �ضجي��ج تل��ك‬ ‫املروح��ة وكلم��ا كان اجله��از‬ ‫م��زود ًا مبعاجل��ات وبطاق��ات‬ ‫ر�سوميه ت�ستهلك املراوح املزيد‬ ‫م��ن الطاق��ة وتبع��ث باملزي��د‬ ‫م��ن احل��رارة‪ ،‬و�أغل��ب �أجه��زة‬ ‫الكمبيوت��ر تعم��ل بالتربي��د‬ ‫الهوائي‪.‬‬


‫كمية من الرتانز�ستورات الكهربائية والتي‬ ‫التربيد الهوائي‬ ‫هي �أ�سا�س ًا يف املحوالت الكهربائية وجتعلها‬ ‫والتربيد املائي �أيهما �أف�ضل ؟‬ ‫الهدف م���ن تربي���د �أجه���زة الكمبيوتر هو تدي���ر كل امله���ام وبدونه���ا يتوق���ف اجلهاز‬ ‫جعل املكونات الإلكرتونية يف حالة باردة �أو وه���ذه الرتانز�ستورات �سرع���ان ما ت�سخن‬ ‫عل���ى الأقل يف و�ضع ي�سم���ح لها بالعمل دون وترتفع درجة احلرارة‪.‬‬ ‫االن�صه���ار وبالتايل تدمري البني���ة الكاملة‬ ‫قيا�س درجة احلرارة‬ ‫للجه���از ف����إذا كان جه���از الكمبيوت���ر يولد‬ ‫يف احلاالت احلرجة‬ ‫الكث�ي�ر من احل���رارة ف�إن التربي���د ال�سائل‬ ‫واملعروف �أي�ضا تربي���د املاء ميكن �أن يكون الطريق���ة الت���ي تغطي به���ا �أ�سط���ح الألواح‬ ‫ح�ل�اً �أف�ضل مع �أن الأمر يحوز على خطورة الإلكرتونية يف �أجهزة الكمبيوتر هي بو�ضع‬ ‫تواج���د القلي���ل م���ن ال�سوائ���ل بالقرب من‬ ‫املعدات الإلكرتوني���ة احل�سا�سة ورغم ذلك‬ ‫ف�إن تربيد املاء هو �أكرث كفاءة من التربيد‬ ‫بالهواء ‪،‬وفكرة عمل التربيد املائي هو نف�س‬ ‫فكرة نظام التربي���د يف ال�سيارات على حد‬ ‫�س���واء لال�ستف���ادة م���ن مب���د�أ �أ�سا�سي من‬ ‫مبادئ الديناميكا احلرارية وهو "‪warmer‬‬ ‫‪ “ objects to cooler objects‬ويعن���ي �أن‬ ‫احلرارة تتولد من اجل�سم املتحرك وتنتقل‬ ‫للج�س���م البارد وميكنك جترب���ة هذا املبد�أ‬ ‫ب�صورة مبا�شرة عن طريق و�ضع يدك على‬ ‫م�سط���ح بقعة ب���اردة (على مكتب���ك) لعدة‬ ‫ث���وان فعندما ترفع ي���دك �سوف تكون راحة‬ ‫يدك باردة قليالًواملكان الذي و�ضعت يدك‬ ‫عليه �سيكون �أكرث دفئا قليالً‪ .‬املاء غالبا ما‬ ‫يكون بارد ًا عندما يالم�س اجل�سم ال�ساخن الأنابيب ب�ش���كل م�سطح وقطع معدنية توفر‬ ‫ميت�ص احلرارة وينقلها للهواء خالل دورة الكث�ي�ر م���ن امل�ساح���ة ال�سطحي���ة ملالم�سة‬ ‫طويلة م���ن الأنابيب ليعود مرة �أخرى بارد ًا اله���واء ‪ ،‬وت�ستخ���دم الكث�ي�ر م���ن امل�ساحة‬ ‫ال�سطحي���ة لنق���ل احل���رارة م���ن املكون���ات‬ ‫وهكذا‪.‬‬ ‫التربي���د ال�سائل هو عملية �شائعة جدا ففي الإلكرتوني���ة �إىل اله���واء وامله���م �أن تل���ك‬ ‫ال�سي���ارات يطبق نظ���ام التربيد من خالل الأل���واح الأنبوبية يجب �إن تقع على الرقاقة‬ ‫ت���وزع املياه ع�ب�ر الأنابيب وع���ادة ما تكون وتتجمع احل���رارة من الأنابي���ب �إىل �سطح‬ ‫خمتلط���ة م���ع املذي���ب من خ�ل�ال املحرك املروحة التي حترك اله���واء احلار للخروج‬ ‫فال�سطوح ال�ساخنة يف املحرك احلار والتي من ج�سم جهاز الكمبيوتر ‪.PC‬‬ ‫تق���ع على �سطح مائي متت����ص احلرارة من ه���ذا النظام يعمل معظ���م الوقت‪ ،‬ولكن يف‬ ‫ال�سطوح �إليها‪ ،‬وتوزع املياه من املحرك �إىل بع����ض الأحيان تكون املكون���ات الإلكرتونية‬ ‫املربد ثم �إىل جمموعة الزعانف والأنابيب �أكرث حرارة من ت���داول احلرارة ال�سطحية‬ ‫الثانوي���ة م���ع مالم�س���ة �سط���ح وا�س���ع م���ن بامل���اء امل�ب�رد وتربيد الهواء له���ذا و�ضع يف‬ ‫اجل�سم اخلارجي الب���ارد وت�ساعد املروحة بع����ض برجمي���ات نظ���م الت�شغي���ل م�ستوى‬ ‫عل���ى تربي���د الأنابي���ب وتربي���د ال�سط���ح الأداء للجه���از ودرج���ة احل���رارة ومنه���ا‬ ‫اخلارجي املالم�س للأنابيب وتتكرر العملية برنامج الت�شغيل في�ستا يبني درجة احلرارة‬ ‫يف التربي���د من خالل امل�ب�رد ‪ r' adiator‬يف يف احل���االت احلرج���ة فيمكن قيا����س �أداء‬ ‫�إعادة تدوير املياه من احلرارة �إىل الربودة الرقائق م���ن خ�ل�ال ‪ overclocked‬والتي‬ ‫فمحرك ال�سيارة يولد حرارة كمنتج ثانوي تعني ال�سرعة االفرتا�ضية‪.‬‬ ‫الح�ت�راق الوق���ود والكمبيوتر يعم���ل بنف�س مي���اه التربيد تكون �أعل���ى تو�صي ًال للحرارة‬ ‫الفك���رة ولي����س بفعل الوق���ود ولكن بحركة م���ن اله���واء فتتح���رك ب�ش���كل �أ�س���رع م���ن‬ ‫الإلكرتونيات‪ ،‬وتتوف���ر يف رقائق الكمبيوتر حرارة اجلو رغم �أن املياه لديها حدود فال‬

‫ميكنها ال�سرعة يف االنبعاث �إىل اجلو بعك�س‬ ‫اله���واء حيث يحتاج ال�سائل �إىل �أنابيب ويف‬ ‫ح���ال خروجه ميث���ل م�شكلة عل���ى الأجهزة‬ ‫الإلكرتوني���ة حي���ث يك���ون قلي���ل التبخ���ر‪،‬‬ ‫واحلقيقية ثم���ة حاجة �إىل جع���ل التو�صيل‬ ‫احل���راري باملاء معتمد ًا عل���ى زيادة ال�سعة‬ ‫احلراري���ة للمي���اه وه���ذه احلاج���ة تنطل���ق‬ ‫م���ن ال�سبب�ي�ن التالي�ي�ن وهم���ا �أن املكونات‬ ‫الإلكرتوني���ة تنت���ج حرارة �أكرث م���ن الهواء‬ ‫املحي���ط فال يتمكن الهواء من االنتقال �إىل‬ ‫خارج اجله���از �إال بوجود مروحة تعمل على‬ ‫�سح���ب اله���واء ال�ساخ���ن للخ���ارج وال�سبب‬ ‫الآخر ه���و ال�ضجي���ج التي ت�سبب���ه املروحة‬ ‫على اجله���از ويف املقابل تربز احلاجة �إىل‬ ‫التربيد بال�سائل ولكن بتحفظ كون املكونات‬ ‫الداخلية للكمبيوتر تكون متجمعة يف �أماكن‬ ‫متقاربة وحتتاج �إىل و�سط �أف�ضل من الهواء‬ ‫لنق���ل احلرارة ويتعل���ق بهذا ال�سب���ب �أي�ض ًا‬ ‫رغبة امل�ستخدم�ي�ن للكمبيوتر يف احل�صول‬ ‫عل���ى جهاز كمبيوتر ب���دون مروحة نظرا ملا‬ ‫ت�سببه من �إزعاج ‪.‬‬ ‫مكونات نظام التربيد‬ ‫ي�شب���ه نظ���ام تربي���د الكمبيوت���ر بال�سوائ���ل‬ ‫نظ���ام التربي���د يف ال�سي���ارات ومنها �سوف‬

‫نتع���رف على مكونات نظام التربيد وخا�صة‬ ‫امل�ب�رد ال���ذي يعم���ل عل���ى ال�ض���خ وعموم��� ًا‬ ‫ف����إن املكون���ات له���ذا النظ���ام تتك���ون م���ن‬ ‫امل�ضخة وامل�ب�رد واملروحة وخ���زان التربيد‬ ‫واخلراطي���م حيث تعم���ل امل�ضخة ال�صغرية‬ ‫على �ض���خ املاء وحتريكه داخ���ل اخلراطيم‬ ‫ويعمل املربد ‪ radiator‬على تبديد احلرارة‬ ‫يف الهواء واملروح���ة تنقل الهواء من املربد‬ ‫�إىل اخل���ارج وخزان التربيد يحمل ال�سوائل‬ ‫الزائ���دة امل�ب�ردة وي�سه���ل من عم���ل املربد‬ ‫وتت�صل اخلراطيم بتلك املنظومة ‪.‬‬ ‫وكما ا�شرنا �سابق��� ًا �أن املكونات الإلكرتونية‬ ‫ال تقبل االت�صال املبا�شر مع ال�سوائل‬ ‫‪65‬‬


‫خط����ر ًا على املكون����ات احل�سا�س����ة ولذا ف�إن‬ ‫خ��ب�راء التربيد يدر�س����ون معدل احلرارة يف‬ ‫اجله����از وكذلك طبيعة الدول����ة التي �سيعمل‬ ‫اجلهاز فيه����ا‪ .‬فالدول الب����اردة يكون معدل‬ ‫احلركة فيها �أبطء من الدول ذات احلرارة‬ ‫ال�شدي����دة م����ع مراع����اة الف�ص����ول الأربع����ة‪،‬‬ ‫وعودة �إىل امل�ضخة فيجب �أن حترك ال�سائل‬ ‫م����ن �أدنى نقطة يف النظام �إىل �أعلى ويعرف‬ ‫ه����ذا با�س����م ال�ضغ����ط الر�أ�س����ي �أو ال�ضغ����ط‬ ‫العمودي وه����و مهم جد ًا يف �أب����راج التربيد‬ ‫ال�سائل طويلة القامة‪.‬‬

‫وخا�صة املاء فالت�س���رب يعني انتهاء القطع‬ ‫الإلكرتوني���ة يف مقاب���ل بقاء نظ���ام التربيد‬ ‫وهذا غري منطقي لذلك بدال عن ا�ستخدام‬ ‫قن���وات �ض���خ �سيول���ة مبا�ش���رة م���ن خالل‬ ‫الرقائق كما هو احل���ال يف حمرك ال�سيارة‬ ‫ميكن ا�ستخدام كتل املياه (‪)water blocks‬‬ ‫عل���ى جهاز الكمبيوتر ولتو�ضيح مفهوم كتلة‬ ‫املياه ف�إنها قطعة من معدن مو�صل للحرارة‬ ‫مث���ل النحا����س �أو الأملوني���وم وه���ي مملوءة‬ ‫بالتجاوي���ف والقن���وات والأنابي���ب واجلزء‬ ‫ال�سفلي م���ن كتلة املياه ه���و قطعة م�سطحة‬ ‫م���ن املع���دن تُرك���ب مبا�ش���رة عل���ى �أعل���ى‬ ‫�شريحة الكرتونية يتم تربيدها وتلت�صق بها‬ ‫نظام التربيد‬ ‫حيث تزيد درجة احلرارة يف اجلزء ال�سفلي‬ ‫بوا�سطة اخلزانات والأنابيب‬ ‫املال�ص���ق فتنتق���ل احل���رارة ب�ي�ن �سطحني اخلزان يجمع امل���اء الب���ارد و�أحيان ًا تو�ضع‬ ‫وت�س�ي�ر ع�ب�ر تل���ك الأنابي���ب والتجاوي���ف امل�ضخة بداخلة وال يكون اخلزان منف�ص ًال‬ ‫�إىل خ���ارج املعال���ج حيث تتوف���ر العديد من ع���ن الأنابي���ب كون اخلزان يج���ب �أن يكون‬ ‫كت���ل املي���اه داخ���ل املعال���ج ‪ CPU‬وكذل���ك‬ ‫البطاق���ات الر�سومي���ة ‪ graphics‬وه���ي‬ ‫املناطق الأكرث �سخون���ة يف جهاز الكمبيوتر‬ ‫والتي تقع على اللوحة الأم ‪motherboard‬‬ ‫كذل���ك لوح���ة الدوائ���ر املطبوع���ة‬ ‫‪.PCB printed circuit board‬‬ ‫م�ضخات التربيد ال�سائل‬ ‫امل�ضخ����ة تكون ع����ادة م�ضخة ط����رد مركزي‬ ‫ت�شب����ه �إىل ح����د كب��ي�ر م�ضخ����ة التربي����د يف‬ ‫ال�سي����ارة وبع�����ض امل�ضخ����ات تك����ون غاط�سة‬

‫ب��ي�ن املياه حيث تو�ضع داخ����ل خزان التربيد‬ ‫ويف�ض����ل بع�����ض امل�صنع��ي�ن �أن تك����ون جافة‬ ‫ويتحك����م يف ه����ذا النظ����ام مع����دل التدف����ق‬ ‫و�سرع����ة حلركة ال�ضخ عرب الأنابيب والقطع‬ ‫الأخ����رى فمث ًال �إذا كان املاء يتحرك ب�سرعة‬ ‫كبرية جد ًا ف�إنه ال ميتلك الوقت المت�صا�ص‬ ‫احلرارة قب����ل االنتقال لل����دورة الأخرى من‬ ‫ال�سخون����ة وكذل����ك �إذا كان يتح����رك بب����ط‬ ‫�شديد حيث ترتاكم املزيد من احلرارة على‬ ‫اجله����از والهواء املحيط به وعند ذلك يكون‬ ‫‪66‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬

‫يحت���اج �إىل دق���ة متناهي���ة يف فتح���ة وعند‬ ‫اغالق���ة حيث يتم الت�أك���د من عدم االلتواء‬ ‫�أو انك�س���ار وانعط���اف �إح���دى الأنابي���ب‪.‬‬ ‫وهناك �أنابي���ب منف�صلة تعمل خارج نظام‬ ‫التربي���د تت�ص���ل مع كت���ل امل���اء املثبتة على‬ ‫املعالج واللوح���ة الأم وكذلك ‪CD-ROM‬‬ ‫وتت�ص���ل نهايتها باخلزان ولي����س بالأنابيب‬ ‫ك���ون اخلزان يك���ون بارد ب�ش���كل دائم وهي‬ ‫ب�شكلها احلايل ت�شبه �سل�سلة الأقحوان‪.‬‬

‫ال�سائل امل�ستخدم يف نظام التربيد‬ ‫واملكون الأخري هو ال�سائل امل�ستخدم يف نظام‬ ‫التربي���د وعادة ما ي�ستخدم املاء املقطر‪ ،‬ذلك‬ ‫لأن امل���اء الع���ادي امل�ستخ���رج م���ن ال�صنابري‬ ‫يك���ون ملوث��� ًا مب���واد ميك���ن �أن ت�س���د الأنابيب‬ ‫م�ستقب�ل�ا يف ح�ي�ن �أن امل���اء املقط���ر يقلل من‬ ‫درج���ة التجمد �أو التوتر ال�سطحي للمياه مما‬ ‫يجعله �أكرث فعالية لنظام التربيد كما ي�ضاف‬ ‫�إلي���ة مواد ًا م�ض���ادة للميكروب���ات �أو املكونات‬ ‫الكيمائية امل�ضادة للت�آكل والتي ميكن �أن تزيد‬ ‫من عم���ر النظام ولهذا ين�ص���ح ملن يرغب يف‬ ‫تركيب نظام تربيد مائي الفح�ص الت�سريبات‬ ‫والت�أكد بني احلني والآخر من و�ضعها‪.‬‬ ‫وميك���ن التحقق من م�ستوي درجة احلرارة يف‬ ‫جهاز الكمبيوتر من خالل قائمة ‪ BIOS‬وهي‬ ‫�ضم���ن التطبيق���ات املتعلقة بحماي���ة املكونات‬ ‫املادي���ة جلهاز الكمبيوتر والت���ي تفرز م�ستوى‬ ‫يف و�ض���ع االحتي���اط لأي ط���ارئ وع���ادة درج���ة ح���رارة كل مك���ون على ح���دة وخا�صة‬ ‫يو�ضع اخلزان يف اجل���زء العلوي من جهاز لذاكرة الو�صول الع�شوائية ‪. RAM‬‬ ‫الكمبيوت���ر ‪ PC‬وذلك ليكون يف حالة بعيدة‬ ‫عن ال�سخونة الت���ي على املعاجلات واللوحة‬ ‫الأم ويج���ب �أن تك���ون اخلزان���ات يف و�ضع‬ ‫بعيد ع���ن االلت���واء يف تو�صي�ل�ات الأنابيب‬ ‫�إلية كما يف ال�شكل التايل ‪:‬‬ ‫و م���ا يواج���ه العدي���د من م�صمم���ي �أنظمة‬ ‫التربي���د ه���و م�شكل���ة الت���واء الأنابي���ب‬ ‫وان�سداده���ا بال�سائ���ل حي���ث �إن فتح جهاز‬ ‫الكمبيوت���ر يعم���ل بنظ���ام التربي���د املائ���ي‬


67


‫‪68‬‬

‫العدد ‪ 108‬يونيو ‪2010‬م‬


تكنولوجيا الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات - 108