Page 29

‫كل خمتال فخور‪ ،‬واق�صد يف م�شيك واغ�ض�ض من‬ ‫�صوتك �إن �أنكر الأ�صوات ل�صوت احلمري” (لقمان‬ ‫الآيتان ‪.)19 - 18‬‬ ‫وقال ال�شاعر‪:‬‬ ‫ودع ال��ت��ي��ه وال���ع���ب���و����س ع��ل��ى ال��ن��ا���س‬ ‫ف���������إن ال���ع���ب���و����س ر�أ����������س احل���م���اق���ة‬ ‫‪� 14‬إزالة الأذى عن الطريق‪ ،‬وهذا مذكور مع توحيد‬‫اهلل تعاىل فيما قال ر�سول اهلل �صلى اهلل عليه و�سلم‪:‬‬ ‫ب�ضع و�سبعون‪� ،‬أو ب�ضع و�ستون �شعبة‪،‬‬ ‫“الإميان‬ ‫ُ‬ ‫ف�أف�ضلها قول ال �إله �إال اهلل‪ ،‬و�أدناها �إماطة الأذى‬ ‫عن الطريق‪ ،‬واحلياء �شعبة من الإميان” (متفق‬ ‫عليه)‪ ،‬قيل للح�سن الب�رصي‪ :‬ما ح�سن اخللق ؟ قال‬ ‫بذل الندى وكف الأذى وطالقة الوجه‪.‬‬ ‫‪� 15‬إعطاء الطريق حقه‪ ،‬فقد �س�أل ال�صحابة ر�ضي‬‫اهلل عنهم الر�سول �صلى اهلل عليه و�سلم حيث قالوا‪:‬‬ ‫“وما حق الطريق يا ر�سول اهلل ؟ قال‪ :‬غ�ض الب�رص‪،‬‬ ‫وكف الأذى‪ ،‬ورد ال�سالم‪ ،‬والأمر باملعروف والنهي‬ ‫عن املنكر” (متفق عليه)‪.‬‬ ‫‪ 16‬البعد عن الظلم يف الطريق‪ ،‬قال ر�سول اهلل �صلى‬‫اهلل عليه و�سلم‪“ :‬اتقوا الظلم‪ ،‬ف�إن الظلم ظلمات يوم‬ ‫القيامة‪( ”...‬رواه م�سلم)‪ ،‬وقال ر�سول اهلل �صلى اهلل‬ ‫عليه و�سلم‪“ :‬اتق دعوة املظلوم ف�إنه لي�س بينها‬ ‫وبني اهلل حجاب” (متفق عليه)‬

‫ت����ن����ام ع���ي���ن���اك وامل����ظ����ل����وم م��ن��ت��ب��ه‬ ‫ي�����دع�����و ع���ل���ي���ك وع���ي���ن اهلل مل ت��ن��م‬ ‫‪ 17‬تقدمي اجلميل والإح�سان للآخرين‪:‬‬‫�إن اجل���م���ي���ل و�إن ط�����ال ال����زم����ان به‬ ‫ل��ي�����س ���س��ي��ح�����ص��ده �إال ال������ذي زرع����ا‬ ‫ازرع ج��م��ي�لا ول����و يف غ�ي�ر مو�ضعه‬ ‫ف���ل���ن ي�����ض��ي��ع ج���م���ي���ل �أي���ن���م���ا زرع����ا‬ ‫فال�سائق املثايل ال يت�أخر عن نفع النا�س وا�صطناع‬ ‫املعروف لهم‬ ‫خ���ي��ر �أي������������ام ال����ف����ت����ى ي��������وم ن��ف��ع‬ ‫وا����ص���ط���ن���اع ال���ع���رف �أب���ق���ى م�صطنع‬ ‫‪ 18‬ي�صون �سيارته ويتفقدها‪ ،‬وي�صلح ما تلف منها‬‫وتعطل حتى ال يعر�ض نف�سه والآخرين للخطر‪.‬‬ ‫‪ 19‬يقود �سيارته باهتمام وتركيز وحذر حتى ال‬‫ي�ؤذي نف�سه والآخرين باحلوادث القاتلة‪“ :‬وال تقتلوا‬ ‫�أنف�سكم �إن اهلل كان بكم رحيم” (�سورة الن�ساء الآية‬ ‫‪.)29‬‬ ‫‪ 20‬ي��درك �أن ال�سيارة نعمة فال يجعلها م�صيبة‬‫ونقمة‪.‬‬ ‫‪ 21‬يقر�أ وي�س�أل ويحاور يف القوانني التي تنظم ال�سري‬‫واملرور ويفهمها ويقر�أ وي�س�أل عن اجلديد‪.‬‬ ‫‪ 22‬يلتزم قوانني املرور و�آداب ال�سري‪� ،‬أينما كان يف‬‫بلده �أو خارج بلده‪.‬‬

‫> م��ن ���ص��ف��ات��ه ال��ت��وا���ض��ع وال���ت����أين وال��ق�����ص��د يف امل�����ش��ي وال��ق��ي��ادة‬ ‫> ي�����درك �أن ال�����س��ي��ارة ن��ع��م��ة ف�ل�ا ي��ج��ع��ل��ه��ا م�����ص��ي��ب��ة ون��ق��م��ة‬

‫‪29‬‬

Issue 6  

Kuwait, Q8developer