Page 1

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫�إقــر�أ في هذا العــدد‬

‫‪2‬‬

‫معكم‬

‫من هنـــا و هنـــاك‬ ‫فــن ونجـــوم‬ ‫الن�صف الآخـــر‬ ‫�ضيــف معــكم‬ ‫�شخ�صيـــة العــدد‬ ‫الثقــــــافة‬ ‫�صحتــــــكم‬ ‫�إقت�صــــــاديات‬

‫رئي�سة التحرير‬ ‫�إدارة عامة‬ ‫�إ�شراف عــام‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪12‬‬ ‫‪14‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪21‬‬ ‫‪25‬‬

‫معكم‬

‫عاليـــــة كريــم‬ ‫ناديـــة طارق‬ ‫دريـــــد الحمـــداني‬

‫لإعالناتكم في مجلة "معكم"‬ ‫‪514.666.6666‬‬


3

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

‫معكم‬

www.maakom-montreal.com


‫‪4‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫الزواج ‪ ...‬الملل ‪ ...‬حالة تحت المجهر‬ ‫(في يدك ان تنقذ حياتك من الملل‪،‬‬ ‫�إذا ر�سمت لنف�سك خطة لتحليل ذاتك‪ ،‬وتنمية قدراتك علىى الفهم المتبادل)‬ ‫هكذا يقول د ‪ .‬فرانك كابريو‪ ،‬الأُ�ستاذ في جامعة هوبكز الأمريكية‪ ،‬في كتابه (لماذا نت�صرف هكذا)‬ ‫رومان�سية متجددة‬

‫�س�ألناها ‪:‬‬

‫ال�سيد �سمير نافع ( لبناني الأ�صل يعي�ش في مونتريال) • وماذا بعد �أربع �سنوات ؟‬

‫تحقيق عالية كريم‬ ‫لكل زواج حكاية‪ ،‬قد ت�سبقه‬ ‫ق�صة حب‪� ،‬أو قد يبد�أ‬ ‫بالطريقة التقليدية‪ ،‬حيث‬ ‫يترتب من خالل الأهل‪� ،‬أو‬ ‫الأ�صدقاء‪...‬‬ ‫وبكل الأحوال‪ ،‬وكيفما كانت‬ ‫البداية‪ ،‬فالمهم هو ماذا بعد‬ ‫�أربع‪� ،‬أو خم�سة �سنين من‬ ‫التعاي�ش الأ�سري‪ ،‬هل ال زال‬ ‫الزوجين ينعمان بال�سعادة‬ ‫والحيوية التي ا�ست�أنفا‬ ‫حياتهما بها ؟ �أم ان هنالك‬ ‫مل ًال قد ت�سرب الى النفو�س‪،‬‬ ‫و�ضجر ًا غلّف الأ�شياء‪ ،‬وحجب‬ ‫حالوة الإ�ستمتاع بها؟‪...‬‬ ‫ولمعرفة الجواب‪ ،‬حملنا‬ ‫�أ�سئلتنا‪ ،‬وطرقنا �أبواب البيوت‬ ‫َّ‬ ‫لنطلع على �أ�سرارها‪...‬‬

‫يقول ‪:‬‬ ‫تعرفت على زوجتي بال�صدفة‪ ،‬وكانت في زيارة لإحدى‬ ‫العوائل ال�صديقة‪� ،‬أعجبت بها‪ ،‬وعملت الم�ستحيل كي‬ ‫�أكرر لقائي بها‪ ،‬وبعد عدة لقاء�آت عرفت انها بد�أت‬ ‫تبادلني الإعجاب‪ ،‬وهكذا تطور الإعجاب الى حب عميق‬ ‫ربط قلبينا‪ ،‬وبما ان لي�س هنالك ما يعيقنا عن الزواج‪،‬‬ ‫لذا جمعنا بيت الزوجية الذي بد�أ الحب يحيط كل جانب‬ ‫منه‪� ،‬إذا ابتعدنا نح�س ب�أننا ال بد ان ن�سعى الى جنتنا‬ ‫التي بنبناها معاً‪...‬‬ ‫م�ضى على زواجنا خم�سة �سنين‪� ،‬أ�صبحنا والدين لبنت‬ ‫وولد‪ ،‬تفرغت زوجتي لتربيتهم‪ ،‬و�ضاعفت �أنا عملي كي‬ ‫�أُوفر احتياجات �أُ�سرتنا‪ ،‬وهكذا ت�سير الأُمور‪...‬‬ ‫�س�ألناه ‪:‬‬

‫• هل ت�شعر بالملل من روتين حياتك الزوجية ؟‬

‫ بعد لحظات �صمت‪ ،‬ومن خالل تعابير حزن �سكنت‬‫ق�سماتها‪� ،‬أجابت ‪:‬‬ ‫قولي ماذا بعد �شهر واحد من عالقتا الزوجية ؟ بعد‬ ‫�شهر فقط‪ ،‬ان�صرف عني كلياً‪� ،‬إما �أمام الكومبيوتر‪� ،‬أو‬ ‫�أمام �شا�شة التلفزيون‪ ،‬وال يكاد يبادلني كلمة واحدة‬ ‫في اي مو�ضوع‪...‬‬ ‫�س�ألناها ‪:‬‬

‫• هل حاولت التغيير ؟‬ ‫ حاولت �أن �أُغير ب�شتى الطرق‪ ،‬لكنني وجدته �صخرة‬‫�صماء ال ي�ستجيب‪ ،‬وبعد ان يئ�ست‪ ،‬فكرت بالطالق‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫لكنني تراجعت‪ ،‬لأنني خفت مالمة �أهلي ومعارفي‪،‬‬ ‫وال �أُريد �أن �أُعلن ف�شلي �أمامهم‪ ،‬وثاني ًا لأنني �أ�صبحت‬ ‫�أُم ًا لطفلة‪ ،‬ت�ستحق ت�ضحيتي‪ ،‬وللحقيقة انه �أب جيد‪ ،‬ال‬ ‫يتردد في �أداء واجباته ك�أب‪ ...‬وبد�أت �أ�ست�سلم وتعاي�شت‬ ‫مع حياتي‪ ،‬رغم قتامتها ومللها وروتينيتها‪ ،‬وحاولت‬ ‫التعود عليها‪ ،‬انه ي�ؤدي واجباته تجاهنا ب�شكل �آلي‪،‬‬ ‫ورتبت نف�سي على ان ال �أُطالب ب�أكثر من ذلك‪ ،‬لأنه‬ ‫كما قلت لك‪� ،‬صخرة �صماء‪ ،‬خالية من العواطف‬ ‫والحيوية‪...‬‬

‫ بعد �إطراقة �أجاب‬‫الملل هو ملل الحياة ب�شكل عام‪ ،‬ولي�س الحياة الزوجية‬ ‫فقط‪ ،‬ف�إننا بال�ضرورة نكرر الطقو�س ذاتها‪ ،‬كل يوم‪،‬‬ ‫الن الحياة تتطلب ذلك الروتين‪ ،‬فالمتزوجزن وغير‬ ‫المتزوجين‪ ،‬جميع ًا يلفهم روتين الحياة‪ ،‬لكننا رغم‬ ‫ذلك‪ ،‬نحاول �أنا وزوجتي �أن نقتطع لم�سات رومان�سية‬ ‫وجميلة‪ ،‬بنزهة �أو لقاء مع �أ�صدقاء عزيزين‪� ،‬أو‬ ‫بم�صاحبة الأطفال في مواقع متعهم‪ ،‬ون�أمل �أن يكبر • وماذا تن�صحين المقبالت على مثل تجربتك ؟‬ ‫�أطفالنا ونتفرغ لأنف�سنا‪ ،‬ونعو�ض �شيئ ًا مما فقدناه‪...‬‬ ‫�أن�صحهن �أن ي�ستخدمن عقلهن وال يندفعن وراء‬ ‫�صخرة �صماء‬ ‫العواطف فقط‪ ،‬وان يدر�سن المحيط الذي يعي�ش فيه من‬ ‫ينوين الإرتباط به‪ ،‬لأنه �سيعطي الى ح ٍد ما‪ ،‬فكرة عن‬ ‫�أما ندى فا�ضل‪( ،‬عراقية الأ�صل‪ ،‬تعي�ش في تورنتو) ال�شخ�ص الذي �سيكونه بعد الزواج‪ ،‬وكذلك �أن يعطين‬ ‫فلها مع الزواج حكاية مختلفة‪ ،‬فتقول ‪:‬‬ ‫ٍ‬ ‫وقتٍ‬ ‫كاف لدرا�سة �شخ�صيتة ومعرفة الأ�شياء الم�شتركة‬ ‫تزوجنا بعد ق�صة حب مليئة بكل مظاهر الرومان�سية‪ ،‬بينهما‪...‬‬ ‫وبكل ما تحلم به فتاة‪ ،‬من لم�سات حب تفوق الق�ص�ص‬ ‫والخيال‪ ،‬و�شعرنا ب�أننا ال بد لن نتحد بعالقة زوجية‪،‬‬ ‫مثالية‪ ...‬مرتبة‪ ...‬ولكن‪...‬‬ ‫ورغم الفارق االجتماعي بيننا‪ ،‬لأنني عربية وهو‬ ‫من �أ�صل �ألماني‪ ،‬ا ّال ان �أهلي ا�ضطروا للموافقة يبدو �أن الملل ي�أتي في وجوهٍ عدة‪ ...‬فال�سيد ماهر كريم‬ ‫على زواجنا‪ ،‬لأنهم عرفوا ب�أنني ال �أ�ستطيع العي�ش العلوي (من �أ�صل مغربي يعي�ش في مونتريال) يتحدث‬ ‫بدونه‪...‬‬ ‫عن تجربته فيقول زوجتي مثالية‪ ،‬في كل �شئ‪ ،‬فبالن�سبة‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪5‬‬

‫لمظهرها‪ ،‬فهي نظيفة مرتبة‪ ،‬وانها تحترم المواعيد‬ ‫وكما عرفتها دائم ًا لم تتغير عن �أول لقاء لي بها‪،‬‬ ‫ال في �شئ واحد هو انها ت�شعرك برتابة الحياة‬ ‫اّ ّ‬ ‫الزوجية وروتينها على الدوام‪ ...‬ف�إنها كالآلة‪،‬‬ ‫تعمل كل �شئ ب�صمت وبدون �أي تعبير على وجهها‪،‬‬ ‫ال بالتعب‪ ،‬ال بال�ضجر‪ ،‬ال بالفرح‪ ،‬وجهها خالٍ‬ ‫تمام ًا من التعابير‪ ،‬بعد ع�شرة ال�سنين ال�ست �شعرت‬ ‫ب�أنني ال �أطيق هذه الحياة الآلية‪...‬‬

‫• لكن هل حلولت ان تنبهها ؟‬ ‫نعم‪ ،‬وب�أ�شكال مختلفة‪ ،‬مبا�شرة وغير مبا�شرة‪� ،‬أما‬ ‫رد فعلها فكان دائم ًا دون اي انفعال‪ ،‬في منتهى‬ ‫البرود‪ ...‬في كل مرة كنت �أتمنى �أن تنفعل‪ ،‬ان‬ ‫تغ�ضب‪� ،‬أن تجيب بحدة‪� ،‬أن ت�صرخ في وجهي‪ ،‬كي‬ ‫تك�سر روتين الطريقة التي غلَّفت بيتنا‪ ،‬ا ّال �أنها لم‬ ‫تفعل ذلك �أبداً‪ ،‬وك�أنها تحولت الى كتلة ثلجية‪ ،‬كم‬ ‫مرة �ساءلت نف�سي كيف �أ�صبحت هكذا ؟ ؟ ؟ انني‬ ‫عرفتها ب�شكل �آخر‪� ،‬أكثر حياة‪� ..‬أكثر حيوية‪� ...‬أكثر‬ ‫مرح‪...‬‬ ‫�سعيدة لكنها تخاف‬ ‫�أن يداهمها �شيطان ا�سمه الملل‬ ‫طرقنا باب ال�سيدة نهى حمادة (لبنانية الأ�صل‪،‬‬ ‫تعي�ش في مونتريال) �س�ألناها ‪:‬‬

‫• هل ت�سرب الملل الى حياتها الزوجية بعد‬ ‫الع�شرة �سنين التي هي عمر حياتها الزوجية ؟‬ ‫ف�أجابت على الفور ‪:‬‬ ‫ من كثر ما �سمعت عن روتين الحياة الزوجية وما‬‫ي�سببه من ملل‪ ،‬بد�أت �أخافه‪ ،‬و�أتوقع �أن يباغتني‬ ‫في �أي وقت‪ ...‬م�ضى على زواجي ع�شرة �سنين‪،‬‬ ‫�أعي�ش ب�سعادة �أح�سد عليها‪� ،‬صحيح ان الحالة‬ ‫التي اعي�شها غير الحالة التي كانت في بداية‬ ‫معرفتي بزوجي‪ ،‬فكثير من الأُمور قد تغيرت‪ ،‬حتى‬ ‫نحن �أنف�سنا قد تغيرنا و�أ�صبحنا �أكبر �سناً‪ ،‬و�أكثر‬ ‫ن�ضجاً‪ ،‬و�أكثر فهم ًا لأمور الحياة‪ ،‬وهذا الن�ضج‬ ‫جعلنا قادرين على ان ن�ستوعب اي مرحلة نمر‬ ‫بها‪ ،‬وا�صبحت لدينا قدرة �أكثر على ك�سر الروتين‬ ‫ب�أ�شياء ممتعة‪ ،‬قد تكون �سفرة الى مكانٍ ما‪� ،‬أو‬ ‫دعوة �أ�صدقاء مقربين الى حفلة �ساهرة في �إحدى‬ ‫المنا�سبات‪ ،‬وهنالك �أ�ساليب كثيرة ن�شعر بعدها‬ ‫ب�أن حياتنا تتجدد‪.‬‬

‫• وهل ال زلت تتوقعين مداهمة الملل‬ ‫لحياتكما يوماً ما ؟‬ ‫ال اعتقد‪ ،‬ما دمنا قد فهمنا لعبة الحياة‪ ،‬وعرفنا‬ ‫الدروب التي ت�ؤدي الى ك�سر ح�صار الروتين‪...‬‬

‫• وما ن�صيحتك لغيرك من الزوجات ؟‬

‫في الحياة الزوجية‪ ،‬وال تتوقفي عند ال�سلبيات‪ ،‬جديد‪ ...‬وهل هنالك �أجمل و�أمتع من �ضحكة‬ ‫حاولي �أن تفهمي زوجك واكت�شفي بواطنه‪ ،‬وال طفل يتحول �صداها الى بهجة ومتعة تعتمر‬ ‫تبخلي عليه بكلمات الحب والإطراء‪ ،‬لأنها �إك�سير النفو�س‪...‬‬ ‫الحياة‪...‬‬ ‫م�ضادات وقائية‬ ‫تهمة لي�س ّ‬ ‫اال‬ ‫من خالل العديد من البحوث والدرا�سات‬ ‫نوال محمد ( تورنتو _ عراقية) �سيدة متزوجة منذ التي �أجراها العلماء والباحثون‪ ،‬ا�ستطعنا‬ ‫ثماني �سنوات‪ ،‬تجيب على �س�ؤالنا �إجابة العارف ان ن�ستخل�ص بع�ض النقاط التي وجدنا ان‬ ‫والناجح في حياته الزوجية فتقول ‪:‬‬ ‫من ال�ضروري و�ضعها امام القراء لتكون‬ ‫لهم كم�ضادات‪ ،‬و �أ�سلحة لي�ستعملوها كي‬ ‫• لماذا نل�صق تهمة الملل بالزواج؟؟‬ ‫ت�ساعدهم على التغلب على الملل‪ ،‬عدو الحياة‬ ‫الزوجية ‪:‬‬ ‫فالملل لي�س �سببه الزواج‪ ،‬واكيد هنالك �أ�سباب‬ ‫�أُخرى‪ ،‬فعلينا ان نبحث عنها‪ ،‬فمث ًال ما يتعلق‬ ‫ب�شخ�صية الزوج �أو الزوجة‪ ،‬فهي قد تحمل العوامل •افتحا قلبيكما واجعال كل منكما َيطَّ لع على‬ ‫الم�سببة للملل‪ ،‬فقد تكون �شخ�صية غير حيوية وغير‬ ‫�أحا�سي�س الآخر كي ي�شاركه ويتعرف على‬ ‫متجددة كي تتغلب على الملل‪ ،‬وحتى بال�صداقات‬ ‫مزاجه‪.‬‬ ‫العادية �سيخيم الملل مع مثل هكذا �شخ�صية‪ ،‬وفي‬ ‫كل العالقات‪ ،‬ولي�س بالعالقات الزوجية فقط‪• ...‬ال ينتظر �أحدكما من الآخر �أن يقر�أ �أفكاره‬ ‫في ر�أيي‪ ،‬ان الحياة الزوجية ال ت�سير على وتيرة‬ ‫وليكن وا�ضح ًا في طرح ما يريد‪.‬‬ ‫واحدة‪ ،‬بل انها تحمل التغيير والتجدد الحتمي‪،‬‬ ‫فالحياة الزوجية مراحل‪� ،‬أولها مرحلة اكت�شاف‬ ‫ •عمقا الأ�شياء الم�شتركة بينكما لأنها �ستكون‬ ‫ّ‬ ‫�شخ�صية الآخر‪ ،‬وفي كل وقت في هذه المرحلة‬ ‫م�صدر �سعادتكما‪.‬‬ ‫هنالك اكت�شاف جديد‪ ،‬وبعد هذه المرحلة ت�أتي‬ ‫مرحلة الأطفال‪ ،‬التي هي مرحلة مليئة بالعوامل •ال تعي�شا في ظل �أحالم ما قبل الزواج‪ ،‬كونا‬ ‫التي تخلق البهجة والإن�شغال‪ ،‬ولذا �أعتقد �أن لي�س‬ ‫واقعيين وافهما حقيقة المرحلة التي تعي�شانها‪،‬‬ ‫هنالك مكان للروتين والملل في حياة مثل هذه‬ ‫بطبيعتها ومقوماتها‪..‬‬ ‫مليئة بالتجدد والمفاج�آت‪...‬‬ ‫ •غو�صا في اعماق بع�ضكما‪ ،‬وافهما الأبعاد‬ ‫النف�سية والعاطفية والفكرية لبع�ضكما‪.‬‬ ‫• اذاً باعتقادك ان الأطفال هم من العوامل‬

‫المهمة في ك�سر الروتين والملل ؟‬

‫ •عليكما بالمفاج�آت الجميلة‪ ،‬ف�إنها توابل‬ ‫الحياة التي تخرجها من رتابتها‪...‬‬ ‫�أقول للمتزوجة‪ ،‬انظري الى الجوانب الإيجابية بات�أكيد‪ ،‬فالطفل له في كل يوم بل كل �ساعة‬


‫‪6‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫سوزان حاج حسين وكيلة عقارات‬ ‫في مونتريال وضواحيها‬ ‫اذا كنت تنوي بيع بيتك او�شراء بيت ترغبه‬ ‫ال تتردد في �س�ؤال وكيلة العقارات �سوزان حاج ح�سين‪،‬‬ ‫فلديها جواب لكل �س�ؤال ترغبه‬

‫• هل �أبد �أ بال�شراء �أم بالبيع؟‬ ‫عائلتي كبرت و�صغر البيت علينا‪� ،‬أريد‬ ‫ان �أبيع بيتي لأ�شتري بيت ًا �أكبر‪ ،‬هل �أبد �أ‬ ‫بالبيع �أم بال�شراء؟‬ ‫�إت�صل بوكيلك العقاري فهو يحميك في‬ ‫الحالتين‪ ،‬يعطيك فكرة عامة عن تخمين‬ ‫بيتك الذي تريد بيعه ويعطيك فكرة عامة‬ ‫عن ال�سوق لل�شراء‪ ،‬عن ميزانياتك وعن‬ ‫�إمكانياتك للتغيير‪ ،‬فعندما تت�أكد من �أخذ‬ ‫القرار المنا�سب تبد �أ بالخطوات التالية‪:‬‬ ‫�أن ت�ضع بيتك للبيع في ال�سوق‪� ،‬أن ت�ستقبل‬ ‫الزوار وبنف�س الوقت �أن تت�سوق لبيتك‬ ‫الجديد‪.‬‬ ‫• وماذا يح�صل �إذا وجدت البيت الذي‬ ‫ينا�سبني �شرائه قبل �أن �أبيع بيتي؟‬ ‫�إذا وجدت بال�سوق بيت �أحالمك الجديد قبل‬ ‫�أن تبيع‪ ،‬تقدم للبائع عر�ض ًا لل�شراء بمعونة‬ ‫وكيلك العقاري‪ ،‬الذي بدوره ين�صحك بو�ضع‬ ‫�شرط بيع بيتك قبل المدة الفالنية‪ ،‬ف�إذا لم‬ ‫تبع بيتك خالل هذه الفترة ف�أنت غيرمجبر‬ ‫على ال�شراء‪.‬‬ ‫• هل هذا يعني �أنني حجزت هذا البيت‬

‫لي و �أن البائع مجبر ًا �أن ينتظرني حتى‬ ‫�أبيع بيتي؟‬ ‫يجب �أن ن�أخذ با لإعتبار دائما‪� ،‬أن كل �شرط‬ ‫له مدة �إنتهاء‪ .‬البائع عندما يقبل عر�ضك‪،‬‬ ‫معناه �أنه مجبر �أن ينتظرك خالل المدة‬ ‫التي وافق عليها عندما قدمت عر�ضك له‬ ‫بال�شراء‪.‬‬ ‫• هل هذا يعني �أن البائع �سيحرم نف�سه‬ ‫طوال هذه المدة من بيع بيته لم�شتري‬ ‫�آخر‪ ،‬حتى لو قدم له هذا ا لأخير عر�ض ًا‬ ‫�أف�ضل من عر�ضي؟‬

‫الذي لي�س عليه وال �شرط‪ ،‬مثال �شرط القبول‬ ‫بالبنك و�شرط فح�ص البيت �إلخ‪ ..‬عند ذلك‬ ‫ير�سل لك البائع �إنذار اً ويعطيك فيه ‪72‬‬ ‫�ساعة تبد �أ �إعتبار اً من وقت �إ�ستالم ا لإنذار‪،‬‬ ‫هناعليك �أن تجاوب في هذه المدة �إحدى‬ ‫الجوابين التاليين‪:‬‬ ‫ �إما ان تلغي وتترك البيت للم�شتري‬‫ا لأخر‪.‬‬ ‫ �إما ان تحذف �شرط بيع بيتك وتحذف كل‬‫ال�شروط ا لأخر و �أن تثبت خالل الـ ‪� 72‬ساعة‬ ‫عن قدرتك على ال�شراء من دون بيع بيتك‪.‬‬

‫• وماذا يح�صل �إذا جاءني م�شتريا منا�سبا‬ ‫البائع يتابع عر�ض بيته في ال�سوق خالل لبيتي قبل �أن �أجد بيت �أحالمي؟‬ ‫الفترة التي وافق عليها لك‪.‬‬ ‫�إذا جاءك من ي�شتري بيتك و �أنت غير‬ ‫• وماذا يح�صل اذا جاءه عر�ض ًا �آخر ًا حا�ضر اً للبيع ف�أنت غير مجبر �أن تبيع‬ ‫مقبو ًال من طرف البائع؟‬ ‫حتى لو جاءك كل ما تطلبه عند و�ضع‬ ‫بيتك بال�سوق‪ ،‬القرار ا لأول وا لأخير يرجع‬ ‫عند ذلك ندخل في قانون ال ‪� 72‬ساعة‪.‬‬ ‫لك‪ ،‬يمكنك قبول �أو رف�ض العر�ض المقدم‬ ‫لك‪ ،‬وفي �أكثر الحاالت‪ ،‬الحل المنا�سب هو‬ ‫• ماهو هذا القانون؟‬ ‫القبول مع مدة طويلة قبل ترك بيتك المباع‪،‬‬ ‫تعطيك الوقت الكافي كي تجد بال�سوق بيت‬ ‫هذا يعني �أن القرار ا لأول وا لأخير هو لك‪� ،‬أحالمك‪.‬‬ ‫و �أنه عندك ‪� 72‬ساعة كي تقرر‪.‬‬ ‫‪Suzanne Haj-Hussein‬‬ ‫عر�ضه‬ ‫البائع‬ ‫ف�إذا جاء م�شتري ًا �آخر اً وقبل‬ ‫‪Courtière Immobilière Agréée‬‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫سعاد عامري ‪:‬‬ ‫ال شئ نخسره‬ ‫سوى الحياة‬

‫فل�سطينيه‬ ‫من رام اهلل‬

‫�سعاد العامري معمارية‬ ‫وكاتبة فل�سطينية من مدينة‬ ‫يافا‪ُ ،‬ولدت عام ‪1951‬‬ ‫لأب فل�سطيني و�أم �سورية‪.‬‬ ‫در�ست الهند�سة المعمارية‬ ‫في الجامعة الأمريكية في‬ ‫بيروت‪ ،‬وجامعة �أدنبرة‬ ‫وجامعة مي�شيغان‪ ،‬نالت بعدها‬ ‫درجة الدكتوراه‪ .‬وهي حاليا‬ ‫�أ�ستاذة في العمارة في جامعة‬ ‫بيرزيت في محافظة رام اهلل‪.‬‬ ‫�آ َم َنتْ ب�أهمية الموروث‬ ‫المعماريالثقافيالفل�سطيني‪،‬‬ ‫ف�أ�س�ست مركزا لإعادة ترميم‬ ‫وا�ستغالل المباني الأثرية‪،‬‬ ‫قام بدوره بتوثيق وت�سجيل‬ ‫وحماية الآف المواقع‬ ‫والمباني في فل�سطين‪ ،‬وهو‬ ‫مركز المعمار ال�شعبي "رواق"‪،‬‬

‫الذي قامت بت�أ�سي�سه في‬ ‫عام ‪ 1991‬في رام اهلل ‪ .‬لها‬ ‫عدة م�ؤلفات منها‪ :‬البالط‬ ‫التقليدي في فل�سطين‪ ،‬عمارة‬ ‫قرى الكرا�سي وزلزال في‬ ‫بي�سانوغيرها‪.‬‬ ‫من ‪ 1991‬حتي ‪ 1993‬كانت‬ ‫العامري ع�ضوا في وفد ال�سالم‬ ‫الفل�سطيني في وا�شنطن‬ ‫وهي تعمل في بع�ض مبادرات‬ ‫ال�سالم الرئي�سية من الن�ساء‬ ‫الفل�سطينياتوالإ�سرائيليات‪.‬‬ ‫وكانت العامري �أحد �أع�ضاء‬ ‫هيئة التدري�س في جامعة‬ ‫بيرزيت حتى عام ‪،1991‬‬ ‫ومنذ ذلك الحين عملت للرواق‬ ‫كمديرة وعينت نائب رئي�س‬ ‫مجل�س �أمناء جامعة بيرزيت‬ ‫في عام ‪.2006‬‬

‫لأنها تعر�ضت لأهوال الغزو الإ�سرائيلي‬

‫اثناء عملية ال�سور الواقي في عام ‪2002‬‬

‫جعلت رواياتها تتغذى من ا�ستح�ضار‬ ‫الحياة ال�شخ�صية اليومية للأ�سر المحا�صرة‬ ‫والمجتمع المحلي في رام اهلل‪ ،‬با�ستخدام‬ ‫ا�سلوب الفكاهة ال�سوداوية‪ ،‬وا�ستح�ضار‬ ‫ال�شعور المظلم من ال�سخرية والفكاهة‪ .‬لديها‬ ‫قدرة هائلة على تحويل المواقف الم�أ�ساوية‬ ‫�إلى �سخرية مريرة‪ ،‬و�صاحبة ا�سلوب تغلب‬ ‫عليه روح الفكاهة فى �شرح معاناة �شعبها‪،‬‬ ‫عندما تكتب ت�شعر وك�أنها ت�شيد بناية‪،‬‬ ‫مو�ضوعها هو الأ�سا�س وطوابقها هى ف�صول‬ ‫الكتاب‪.‬‬ ‫انها �سعاد عامري التي جاءت �إلى عالم‬ ‫الكتابة مت�أخرة من خالل “�شارون حماتي‬ ‫” وهي الرواية التي الّفتها خالل الح�صار‬ ‫الإ�سرائيلي لمدينة رام اهلل �سنة ‪.2002‬‬ ‫في هذا ال�صدد تقول ب�سخرية “لقد بقيت‬

‫‪ 42‬يوما مع حماتي البالغة من العمر ‪91‬‬

‫�سنة حيث ا�ضطررت �إلى �إح�ضارها عندي‬ ‫وبالتالي �أخذت �أكتب في مذكراتي معاناتي‬ ‫من تلك الو�ضعية ‪-‬االحتالل المزدوج‪-‬‬ ‫وهما معاناتي من حظر التجوال المفرو�ض‬ ‫ومعاناتي مع حماتي ‪...‬‬ ‫كنت اكتبها كيوميات وار�سلها عن طريق‬ ‫البريد االلكتروني �إلى معارف �شتى فن�شرت‬ ‫بف�ضل �صديقة برلمانية �أوروبية وتمت‬ ‫ترجمتها �إلى ‪ 19‬لغة و حازت �سنة ‪2004‬‬ ‫على جائزة فياريجيو في ايطاليا‪.‬‬ ‫اختارت بعد ذلك االهتمام بم�صير العمال‬ ‫الفل�سطينيين المرغمين على العمل في‬ ‫الم�ستوطنات الإ�سرائيلية من �أجل �إطعام‬ ‫عائالتهم‪ .‬فتقم�صت �شخ�صية رجل من‬ ‫اجل القيام “برحلة دامت ‪� 18‬ساعة مع‬ ‫�أن الم�سافة ال تتعدى ‪ 30‬كلم” برفقة‬ ‫�أولئك العمال وهي التجربة التي جعلتها‬ ‫مو�ضوع روايتها الأخرى “ال �شيء نخ�سره‬ ‫�إال الحياة”‪ .‬وقالت بتهكم حول تلك الرحلة‬ ‫�أن “الم�سافة والوقت في فل�سطين ال يقا�سان‬ ‫بالكيلومترات وال بال�ساعات و�إنما بعدد‬ ‫الجنود ونقاط المراقبة”‪“ .‬ال احد يهتم‬ ‫بالعمال الفل�سطينيين” �أن “الفل�سطينيين‬ ‫ال يعتبرون فقط �أبطاال ينتهي بهم الأمر �إلى‬ ‫الموت و�إنما هم كذلك ب�شر يريدون الحياة”‪.‬‬

‫‪www.futurimmo.ca‬‬ ‫‪info@futurimmo.ca‬‬

‫‪Yvon Laliberté‬‬

‫‪Suzanne Haj-Hussein‬‬

‫‪514.239.5470‬‬

‫‪514.824.6262‬‬

‫‪Courtier immobilier agréé‬‬

‫‪7‬‬

‫‪Courtière immobilière agréée‬‬

‫عالية كريم‬


‫‪8‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪3‬‬

‫باب أخبار من كل مكان‬ ‫‪1‬‬

‫ادى الجليد �إلى انفجار ق�ساطل‬ ‫المياه �شمال اونتاريو ت�سبب ت�شكّل‬ ‫طبقة �سميكة من الجليد �إلى انفجار‬ ‫عدد من ق�ساطل المياه في مدينة‬ ‫كينورا �شمال مقاطعة اونتاريو‪.‬‬ ‫ويعاني �سكان المدينة نق�صا في مياه ال�شرب‬ ‫وهم م�ضطرون لغلي المياه قبل ا�ستخدامها‪.‬‬ ‫متخ�ص�صين على �إ�صالح‬ ‫عمال‬ ‫ّ‬ ‫ويعكف ‪ّ 10‬‬ ‫العطل‪ .‬لكن عددهم غير كاف نظرا الرتفاع‬ ‫الطلبات في المدينة التي ت�ضم ‪� 15‬ألف‬ ‫ن�سمة‪.‬‬ ‫وتعمل فرق الإ�صالح منذ �أ�سابيع في ظروف‬ ‫قا�سية يزيد من �صعوبتها الجليد والبنى‬ ‫التحتية لإمدادات الغاز والهاتف‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫وقد ا�ضطرت بع�ض المتاجر لإقفال �أبوابها‪،‬‬ ‫لكن النق�ص في المياه انعك�س �إيجابا على‬ ‫المعب�أة التي تتراجع‬ ‫�شركات بيع المياه‬ ‫ّ‬ ‫�أعمالها خالل هذه الفترة من ال�سنة‪.‬‬ ‫وتعاني مدينتا ونيبيغ و�س�سكتون في و�سط‬ ‫الغرب الكندي م�شاكل مماثلة‪ .‬وقد فتحت‬ ‫البلديات �أبواب مراكز اللهو ومراكز ال�سباحة‬ ‫الداخلية �أمام المواطنين لإتاحة فر�صة‬ ‫ّ‬ ‫اال�ستحمام �أمام من يعاني نق�صا في المياه‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫مطالبة ب�إعادة برنامج المهاجر‬ ‫الم�ستثمر في ابريتي�ش كولومبيا‬ ‫في كندا دعا ‪ 79‬اتحادا في فانكوفر‬ ‫الكندية‬ ‫في ر�سالة �إلى الحكومة‬ ‫ّ‬ ‫يدعوها فيها �إلى �إعادة العمل ببرنامج‬ ‫المهاجر الم�ستثمر‪ ،‬واعتبر �أن �إلغاءه غير‬ ‫�سلبية عن المهاجرين‪.‬‬ ‫�إن�ساني ويعطي �صورة ّ‬ ‫وكان وزير المال الفدرالي جيم فالهرتي‬ ‫قد �أعلن خالل موازنته الأخيرة عن و�ضع‬ ‫ح ّد للبرنامج المذكور لأن عائداته محدودة‬ ‫بالمقارنة مع برامج مماثلة في دول �أخرى‪.‬‬ ‫ووجهت االتحادات ر�سالة �إلى وزير المواطنة‬ ‫والهجرة كري�س الك�سندر اعتبرت فيها �أن‬ ‫رئي�س الحكومة �ستيفن هاربر لم يكن عادال‬ ‫تجاه المهاجرين الم�ستثمرين‪.‬‬ ‫ور�أت �أن اوتاوا ا�ستندت في قرار �إلغاء‬ ‫الم�صداقية‪.‬‬ ‫البرنامج �إلى معطيات تفتقر �إلى‬ ‫ّ‬ ‫و�أ�ضافت ب�أن قرار الإلغاء ي�ؤثر في ‪� 66‬ألف‬ ‫�شخ�ص و�أفراد �أ�سرهم‪ .‬وطالبت ب�إعادة العمل‬ ‫به والبت بطلبات ه�ؤالء الأ�شخا�ص على‬ ‫�أ�سا�س المعاييير التي �سبقت قرار الإلغاء‪.‬‬

‫‪4‬‬

‫و�صل َْت الى لندن‬ ‫عندما َ‬ ‫وفاة‬ ‫اونتاريو في كندا‪،‬‬ ‫اقدم وافدة عربية كانت �أول �إمر�أة عربية‬ ‫تط�أ �أر�ضها‪ ،‬جاءت من‬ ‫الى كندا‬ ‫لنتذكر دائم ًا ام الفقراء لبنان ومن قارون على‬ ‫وجه التحديد‪ ،‬جاءت‬ ‫عام ‪1939‬م لتلتحق‬ ‫بزوجها وهي في عمر ال�ساد�سة ع�شر ‪ ...‬ومن يوم و�صولها حتى‬ ‫�سن الثمانين وهي تعمل على تلبية احتياجات الوافدين الجدد‪،‬‬ ‫تك�سيهم وت�ساعدهم على الإندماج بالمجتمع الجديد ‪...‬‬ ‫انها‪ ،‬وزوجها اول من بنيا م�سجد للم�سلمين‪ ،‬كانت ت�ستمد حما�سها في م�ساعدة الآخرين‬ ‫من جذورها الإ�سالمية التي جعلتها تفرق عطاءها لكل الوافدين دون تمييز ‪...‬‬ ‫انها عاي�شة ح�سن التي �سموها ام الفقراء‪ ،‬بل يكفي انها ربت احد ع�شر ابن ًا وبنت ًا من‬ ‫الناجحين‪ ،‬فمنهم المهند�س‪ ،‬ومنهم المربي‪ ،‬ومنهم المحامي‪ ،‬والكاتب‪ ،‬والفنان ‪...‬‬ ‫عندما توفي زوجها عام ‪1979‬م كر�ست حياتها حتى عمر الثمانين‪ ،‬لتكمل الم�شوار‪،‬‬ ‫في العمل على م�ساعدة المعوزين من خالل ادارة ‪ Cross Culture‬التي تفتح ابوابها‬ ‫لم�ساعدة الوافدين‪.‬‬ ‫ان ام الفقراء عاي�شة ح�سن التي ق�ضت حياتها الطويلة في تعزيز ال�سالم والتعددية‪،‬‬ ‫الثقافية توفيت عن عمر ‪ 92‬عام في ال�سابع ع�شر من �شهر فبراير ‪ ،2014‬ماتت محاطة‬ ‫بكامل �أفراد عائلتها التي تحب‪.‬‬ ‫الم�صدر ‪London Free Press :‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫ارتفاع في عمليات االحتيال‬ ‫للباحثين عن عمل في البرتا‬ ‫حيث يقوم نا�صبو �شباك االحتيال‬ ‫بو�ضع �إعالنات وظائف مزيفة‬ ‫بهدف الح�صول على معلومات �شخ�صية‬ ‫من الباحثين عن عمل‪ .‬وتقول في هذا‬ ‫ال�صدد الم�س�ؤولة في �شركة "�سافانا‬ ‫�إينرجي �سيرفي�سز" (‪Savanna Energy‬‬ ‫‪ )Services‬في كالغاري‪ ،‬كبرى مدن‬ ‫�ألبرتا‪� ،‬إنها تلقت ر�سائل ورقية و�إلكترونية‪،‬‬ ‫معظمها من خارج كندا‪ ،‬من �أ�شخا�ص يقولون‬ ‫�إنهم ح�صلوا على عر�ض عمل من �شركتها‪.‬‬ ‫وت�شرح مور ب�أن ممار�سي �ضروب االحتيال‬ ‫ي�ستخدمون الموقع الإلكتروني ل�شركتها‬ ‫ال�صطياد باحثين عن عمل‪ ،‬ثم يقومون‬ ‫بتوجيه ه�ؤالء‪ ،‬دون �أن يدعوهم ي�شعرون‬ ‫ب�شيء‪� ،‬إلى مواقع مزيفة تحوي ا�ستمارات‬ ‫طلب عمل حيث ُيطلب منهم ن�سخ عن جوازات‬ ‫�سفرهم و�شهاداتهم الجامعية‪ ،‬وحتى مبالغ‬ ‫مالية �أحيان ًا بحجة ت�أمين الوظيفة لهم‪.‬‬ ‫و�أحيان ًا ي�ستخدم المحتالون المعلومات‬ ‫ال�شخ�صية التي يكونون قد ح�صلوا عليها‬ ‫من �أجل ا�ست�صدار بطاقات ائتمان ب�أ�سماء‬ ‫الواقعين في �شباكهم‪ ،‬و�أحيان ًا �أخرى‬ ‫يوا�صلون طلب المال من �ضحاياهم بغية‬ ‫ت�أمين "الوظيفة" المن�شودة لهم‪.‬‬ ‫وحدت �ضروب االحتيال من هذا النوع‬ ‫ب�شركات عديدة‪ ،‬ومنها "�سافانا �إينرجي‬ ‫�سيرفي�سز"‪� ،‬إلى و�ضع ن�ص تحذيري في‬ ‫زاوية الوظائف ال�شاغرة على موقعها لتوعية‬ ‫الباحثين عن عمل وتجنيبهم الوقوع في‬ ‫�شباك االحتيال‪.‬‬

‫‪ 4.3%‬زيادة "هيدرو كيبيك"‬ ‫لأ�سعار الكهرباء‬

‫‪5‬‬

‫�سمحت وكالة الطاقة في مقاطعة كيبيك ل�شركة‬ ‫"هيدرو كيبيك" (‪� ،)Hydro-Québec‬شركة‬ ‫الكهرباء العامة في المقاطعة‪ ،‬بزيادة �أ�سعار كافة‬ ‫ابتداء من �أول‬ ‫تعريفات الكهرباء بمعدل ‪4,3%‬‬ ‫ً‬ ‫ني�سان (ابريل) المقبل‪.‬‬ ‫وهذه �أعلى زيادة �أ�سعار ُي�سمح بها لـ"هيدرو كيبيك" منذ‬ ‫ع�شر �سنوات‪ ،‬و�ستتيح لها زيادة عائداتها بـ‪ 418‬مليون‬ ‫دوالر خالل ال�سنة الحالية‪ .‬وكانت ال�شركة قد طلبت من‬ ‫وكالة الطاقة الحكومية �أن ت�سمح لها بزيادة الأ�سعار بمعدل‬ ‫ابتداء من ال�شهر المقبل‪.‬‬ ‫‪5,8%‬‬ ‫ً‬ ‫من جهتها نددت جمعية "خيار الم�ستهلكين" (‪Option‬‬ ‫‪ )consommateurs‬الكندية غير الربحية بهذه الزيادة‬ ‫عازية �إياها بن�سبة كبيرة �إلى �سل�سلة من القرارات ال�سيئة‬ ‫ال�صادرة عن الحكومة الحالية والحكومات ال�سابقة (في‬ ‫كيبيك) في مجال ال�سيا�سة الطاقية‪.‬‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪6‬‬

‫التحايل على الإ�ستحقاقات ال�ضريبية‪:‬‬ ‫هل يمكن غ�ض النظر عنه من قبل‬ ‫الجهات الر�سمية‬ ‫التحايل على ال�ضريبة واللجوء �إلى‬ ‫�ضريبية ظاهرة موجودة في معظم الدول‬ ‫مالذات‬ ‫ّ‬ ‫التهرب من دفعها‬ ‫حيث يحاول دافع ال�ضرائب‬ ‫ّ‬ ‫ب�أي و�سيلة‪.‬‬ ‫وهنالك درا�سات تقر بان هنالك ع�شرات المالذات‬ ‫ال�ضريبية التي تق�ض م�ضاجع الحكومات لأنها‬ ‫ّ‬ ‫حيوية تحتاجها‬ ‫تحرم الدولة من عائدات‬ ‫ّ‬ ‫االجتماعية وتقديم الخدمات‬ ‫لتنفيذ برامجها‬ ‫ّ‬ ‫للمواطنين‪.‬‬ ‫تتعر�ض الدول التي تعتبر كمالذات‬ ‫وغاليا ما‬ ‫ّ‬ ‫�ضريبية لل�ضغوط من قبل الدول المتق ّدمة ب�سبب‬ ‫ّ‬ ‫الم�صرفية فيها‪.‬‬ ‫ة‬ ‫ال�ضبابي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وقبل نحو �أ�سبوعين‪ ،‬ا�صدر الكاتب الكندي‬ ‫ال�ضريبية‪:‬‬ ‫�آالن دونو كتابا بعنوان "المالذات‬ ‫ّ‬ ‫الرابط الكندي"‪Paradis fiscaux: la filière‬‬ ‫‪ "canadienne‬يتح ّدث فيه عن دور تاريخي‬ ‫ال�ضريبية‪.‬‬ ‫لعبته كندا في �إن�شاء المالذات‬ ‫ّ‬ ‫يقول دونو ‪:‬‬ ‫االمبراطورية‬ ‫خالل القرن التا�سع ع�شر �أوكلت‬ ‫ّ‬ ‫البريطانية �إلى م�صرفيين في مدينة هليفك�س‬ ‫ّ‬ ‫مهمة اال�شراف على القطاع‬ ‫في ال�شرق الكندي ّ‬ ‫الم�صرفي في م�ستعمراتها في جزر الكاريبي‪.‬‬ ‫مالية‬ ‫وكان على ه�ؤالء التعامل مع تحويالت ّ‬ ‫وكميات كبيرة من النقد ‪.‬‬ ‫وفي خم�سينات القرن الما�ضي‪ ،‬ومع ظهور‬

‫‪7‬‬

‫ما يعرف بالكوكب المالي‪ ،‬في �أعقاب خطّ ة‬ ‫مار�شال‪ ،‬انتهز الم�صرفيون في دول الكاريبي‬ ‫الفر�صة لحث الم�شترعين فيها على تحويلها �إلى‬ ‫�ضريبية‪.‬‬ ‫مالذات‬ ‫ّ‬ ‫وهذا ما �سمح لالعبين كبار في مجاالت ال�صناعة‬ ‫وغيرها للإفادة منها دون االلتزام بالقواعد‬ ‫المعمول بها في دولة القانون‪.‬‬ ‫ويتابع الكاتب �آالن دونو فيتح ّدث عن مرحلتين‬ ‫مهمتين فيقول‪ :‬خالل الخم�سينات وال�ستينات‬ ‫ّ‬ ‫من القرن الما�ضي �أمكن تحويل كل الر�ساميل‬ ‫العالمية نحو جزر الكاريبي‬ ‫اله�شة على ال�ساحة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ليتم فيما بعد ا�ستثمارها في مجاالت مختلفة‬ ‫ّ‬ ‫مالية ذات مخاطر‪ .‬كل ذلك دون‬ ‫وم�شاريع‬ ‫ّ‬ ‫قانونية‪.‬‬ ‫�ضريبية او‬ ‫الخ�ضوع لقيود‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫�أ�ضف �إلى ذلك‪ ،‬يقول دونو‪ ،‬الجريمة المنظّ مة‬ ‫في الواليات المتحدة التي ا�ستخدمت في البداية‬ ‫كوبا لتبيي�ض الأموال وانتقلت بعد الثورة �إلى‬ ‫جزر الباهاما وجزر الكايمان التي كان فيها‬ ‫م�صرفيون كنديون‪.‬‬ ‫ولكن‪ ،‬مع �أخذ البعد التاريخي بعين االعتبار ‪ ،‬هل‬ ‫ال�ضريبية‬ ‫يمكن القول �إن كندا تقاوم المالذات‬ ‫ّ‬ ‫فعالة؟‬ ‫حاليا ب�صورة ّ‬ ‫يجيب الكاتب �آالن دونو ب�أن موقف الحكومة‬ ‫الكندية يبدو ظاهريا وك�أنه مقاوم لها ويتابع‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫في وقت ت ّدعي كندا ودول �أخرى �أنها تواجه‬ ‫التهرب ال�ضريبي‪ ،‬فهي هنا ت�سعى بو�سائل ع ّدة‬ ‫ّ‬ ‫�إلى ت�شريعها منذ فترة‪ .‬ففي عام ‪ ،1980‬و ّقعت‬ ‫ال�ضريبية مع‬ ‫االزدواجية‬ ‫كندا على اتفاق لعدم‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الكندية ت�سجيل ر�ساميل‬ ‫بربادو�س يتيح لل�شركات‬ ‫ّ‬ ‫بكثافة في هذا البلد و�إعادتها �إلى هنا فيما بعد‬

‫دون دفع �ضريبة‪.‬‬ ‫وبربادو�س هي في المرتبة الثالثة من بين الدول‬ ‫التي ي�ستثمر فيها الكنديون �أموالهم في وقت ال‬ ‫يبرر اقت�صادها �إطالقا هذه اال�ستثمارات‪.‬‬ ‫ّ‬ ‫ويتابع الكاتب �آالن دونو في�شير �إلى �أن تقييم‬ ‫التهرب من دفع ال�ضريبة واللجوء �إلى‬ ‫ظاهرة‬ ‫ّ‬ ‫المالذ ال�ضريبي هو دوما دون م�ستواها الحقيقي‬ ‫وي�ضيف‪:‬‬ ‫عندما نتح ّدث عن ا�ستثمار ‪ 155‬مليار دوالر عام‬ ‫�ضريبية حيث يوجد كنديون‪،‬‬ ‫‪ 2012‬في مالذات‬ ‫ّ‬ ‫نق�صد فئة واحدة من اال�ستثمارات دون غيرها‪.‬‬ ‫وفي حال اح�صيناها جميعا �سيرتفع بدون �شك‬ ‫حجم مبالغ المال التي تذهب �إلى مالذ �ضريبي‪.‬‬ ‫ويو�ضح �أن ال�شركات التي ت�ستثمر في‬ ‫بربادو�س على �سبيل المثال لها فروع تعمل‬ ‫في دول �أخرى وتو ّقع على عقود وتجني‬ ‫�أرباحا دون ت�سجيلها في كندا وبالتالي دون‬ ‫دفع �ضريبة عليها هنا‪.‬‬ ‫وثمة ماليين الدوالرات تدخل في الح�سبان وكندا‬ ‫�شرعية‬ ‫ت�س ّهل ا�ستخدام المالذ ال�ضريبي ب�صورة‬ ‫ّ‬ ‫لأنها تتيح للم�ستثمرين تحويل �أموال من المالذ‬ ‫ال�ضريبي دون دفع �ضريبة ‪.‬‬ ‫كل ذلك يعني �أن الطبقة الو�سطى تدفع �ضرائب‬ ‫�أكثر والدولة تجني عائدات �أق ّل يقول الكاتب �آالن‬ ‫دونو‪.‬‬ ‫و هروب هذه الأموال يحرم قطاعات ال�صحة‬ ‫والثقافة والتربية والنقل العام منها ويحرم‬ ‫المواطن من خدمات كان ب�إمكان الدولة �أن‬ ‫ت�ؤمنها له ب�صورة �أف�ضل يختم الكاتب الكندي‬ ‫�آالن دونو‪.‬‬

‫العقارات في كندا‪:‬‬ ‫ل�شرق ومونتريال وارتفاع في الغرب‬

‫انخفا�ض في ا‬

‫ارتفع �سعر الم�ساكن على امتداد كندا بن�سبة ‪ 0.3%‬في �شباط‬ ‫(فبراير) الفائت ح�سب م�ؤ�شر "تيرانيت – بنك نا�سيونال" (‪Teranet-‬‬ ‫‪ .)Banque Nationale‬وبذلك يكون الم�ؤ�شر قد ارتفع بن�سبة ‪ 5%‬في‬ ‫الأ�شهر االثني ع�شر الأخيرة‪ .‬و"بنك نا�سيونال" هو �أحد الم�صارف ال�ستة‬ ‫الكبرى في كندا‪.‬‬ ‫و�سجلت الأ�سعار ارتفاع ًا في الأ�سواق الخم�سة الواقعة في غرب البالد والتي‬ ‫ي�شملها الم�ؤ�شر‪� ،‬إ�ضافة �إلى �سوق مونتريال في ال�شرق‪ ،‬فيما تراجعت في‬ ‫�أ�سواق ال�شرق الخم�سة الأخرى‪.‬‬ ‫ل�سوقي‬ ‫‪0.9%‬‬ ‫التالي‪:‬‬ ‫النحو‬ ‫على‬ ‫الفائت‬ ‫ال�شهر‬ ‫وجاءت الزيادات خالل‬ ‫ْ‬ ‫فيكتوريا الكبرى وفانكوفر الكبرى في مقاطعة بريتي�ش كولومبيا المطلة‬ ‫على المحيط الهادي‪ 1.1% ،‬ل�سوق كالغاري الكبرى و‪ 0.6%‬ل�سوق‬ ‫�إدمونتون الكبرى في مقاطعة �ألبرتا‪ 0.5% ،‬ل�سوق وينيبيغ الكبرى في‬ ‫مقاطعة مانيتوبا‪ ،‬و‪ 0.7%‬ل�سوق مونتريال الكبرى‪.‬‬ ‫�أمــا تراجــع الأ�سعــار في ال�شهر الفائت فكان على ال�شكل التالي‪0.1% :‬‬

‫‪9‬‬

‫ل�سوقي تورونتو الكبرى‬ ‫ْ‬ ‫وهاميلتون الكبرى في مقاطعة‬ ‫�أونتاريو‪ 0.8% ،‬ل�سوق �أوتاوا –‬ ‫غاتينو (منطقة العا�صمة الفدرالية)‪،‬‬ ‫‪ 1.7%‬ل�سوق مدينة كيبيك الكبرى‪،‬‬ ‫و‪ 1.7%‬ل�سوق هاليفاك�س الكبرى في مقاطعة‬ ‫نوفا�سكو�شا‪.‬‬ ‫لكن الأ�سعار في �سوق تورونتو الكبرى �سجلت ارتفاع ًا‬ ‫بن�سبة ‪ 6.1%‬على امتداد الأ�شهر االثني ع�شر الأخيرة‪،‬‬ ‫مقارنة بارتفاع بن�سبة ‪ 9.6%‬ل�سوق كالغاري الكبرى‬ ‫و‪ 7.7%‬ل�سوق فانكوفر الكبرى‪ ،‬فيما تراجعت الأ�سعار خالل‬ ‫الفترة نف�سها بن�سبة ‪ 4.7%‬في �سوق هاليفاك�س الكبرى وبن�سبة‬ ‫‪ 3.4%‬في �سوق فيكتوريا الكبرى‪.‬‬


‫‪10‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫رواندا وم�صر تناالن �أكبر جائزتين‬ ‫في ختام مهرجان الأق�صر لل�سينما الإفريقية‬

‫رحيل الخطاط‬ ‫العراقي ‪8‬‬ ‫محمد سعيد‬ ‫الصكّار‬ ‫توفي في العا�صمة الفرن�سية باري�س يوم الأحد ‪23‬‬ ‫مار�س‪� /‬آذار الخطاط وال�شاعر العراقي محمد �سعيد‬ ‫ال�صكّار عن عمر ناهز الثمانين‪ ،‬تاركا ارثا من‬ ‫االعمال ال�شعرية والفنية التي جعلت منه احد اهم‬ ‫فناني الخط العربي والزخرفة في الع�صر الحديث‪.‬‬ ‫ولد ال�صكار عام ‪ 1934‬في بلدة المقدادية‪� ،‬شرقي‬ ‫بغداد‪ ،‬لكنه ن�ش�أ في مدينة الب�صرة جنوبي العراق‪..‬‬ ‫وظلت الب�صرة ظاهرة في �أعمال ال�صكار ال�شعرية‬ ‫والحروفية‪ ،‬ابتداء من اول مجموعة �شعرية‬ ‫�صدرت له بعنوان "امطار" في عام ‪ ،1962‬مرورا‬ ‫بمجموعة "برتقالة في �سورة الماء" عام ‪،1968‬‬ ‫وانتهاء بلوحاته الحروفية الكثيرة‪ ،‬التي جعلت‬ ‫منه احد اهم فناني الخط العربي والزخرفة في‬ ‫الع�صر الحديث‪.‬‬ ‫اقام الفنان العراقي في فرن�سا منذ عام ‪ 1978‬حيث‬ ‫اختارها لتكون منفاه االجباري‪ ،‬تفرغ خاللها‬ ‫لعمله الفني في مر�سمه‪.‬‬ ‫في م�سيرته المهنية والفنية الطويلة‪ ،‬مار�س‬ ‫ال�صكار العمل ال�صحفي محررا وخطاطا وم�صمما‬ ‫منذ عام ‪.1955‬‬ ‫ح�صل ال�صكار على جوائز عدة‪ ،‬من ابرزها جائزة‬ ‫دار التراث المعماري تقديرا لت�صميمه جداريات‬ ‫بوابة مكة‪.‬‬ ‫وح�ضي بتكريم معهد العالم العربي لبلوغه‬ ‫الثمانين في ‪ 17‬مار�س‪� /‬آذار‪ .‬وقال جاك النغ‬ ‫رئي�س المعهد‪ ،‬ووزير الثقافة الفرن�سي ال�سابق‪ ،‬ان‬ ‫ال�صكار "يعد بجدارة احد �أبرز ممثلي الخط العربي‬ ‫المعا�صر"‪.‬‬ ‫ابتكر ال�صكار قبل ‪ 40‬عام ًا "الأبجدية العربية‬ ‫المركزة"‪ ،‬التي هدف منها الى تطويع الحرف العربي‬ ‫ليتواءم مع تطورات الطباعية الإلكترونية‪ .‬وبف�ضل‬ ‫هذا االبتكار بد�أت �أولى التطبيقات المعلوماتية‬ ‫التي مكنت م�صممي �أجهزة الكومبيوتر من ت�صميم‬ ‫الن�صو�ص العربية المتنوعة الم�ستخدمة حاليا‪.‬‬ ‫في االحتفال التكريمي في معهد العالم العربي‬ ‫�سئل ال�صكار �أين يجد نف�سه كمبدع‪ ،‬ف�أجاب‪�« :‬أنا‬ ‫لكن هناك ر�أي ًا يقول �إنني �شاعر‬ ‫�أقرب �إلى ال�شعر‪ّ ،‬‬ ‫وملون في �شعري‪.‬‬ ‫في خطّ ي ِّ‬

‫فاز الفيلم الروائي الرواندي (العفو)‬ ‫للمخرج جويل كاريكيزي بالجائزة‬ ‫الكبرى في مهرجان الأق�صر لل�سينما‬ ‫الإفريقية الذي اختتم دورته الثالثة‬ ‫م�ساء االثنين بم�شار�أفالم من ‪ 41‬دولة �إفريقية‬ ‫�إ�ضافة �إلى �أفالم غير �إفريقية تناف�ست في‬ ‫م�سابقة (�أفالم الحريات)‪.‬‬ ‫وقالت لجنة تحكيم م�سابقة الأفالم الروائية‬ ‫الطويلة ‪-‬التي تر�أ�سها المخرج المالي �سليمان‬ ‫�سي�سيه وتناف�س فيها ‪ 14‬فيلما‪� -‬إن فيلم (العفو)‬ ‫نال الجائزة الذهبية وهي قناع توت عنخ �آمون‬ ‫الذهبي �إ�ضافة �إلى �أربعة �آالف دوالر "لمعالجته‬ ‫م�شاكل الإبادة الجماعية في �إفريقيا" حيث كان‬ ‫المخرج �أحد الناجين من �أحداث العنف في بلده‪.‬‬ ‫�أما جائزة لجنة التحكيم الخا�صة وهي قناع‬ ‫توت عنخ �آمون الف�ضي �إ�ضافة �إلى ثالثة �آالف‬ ‫دوالر فح�صل عليها فيلم (ال�سطوح) للمخرج‬ ‫الجزائري مرزاق علوا�ش‪.‬‬ ‫ونال الفيلم ال�سنغالي (بطول �شجرة الباوباب)‬ ‫للمخرج جيرمي تيت�شر جائزة �أف�ضل �إنجاز‬ ‫فني وهي �شهادة تقدير وقناع توت عنخ �آمون‬ ‫البرونزي‪ .‬وت�سلم الجائزة �سفير ال�سنغال في‬ ‫م�صر ممادو �سو‪.‬‬ ‫ومنحت لجنة التحكيم جائزتين خا�صتين لكل‬ ‫من الممثل المغربي ح�سن بن بديدة بطل فيلم (هم‬ ‫الكالب) والمو�سيقي جيم نيفر�سينك عن مو�سيقى‬ ‫فيلم (�سموم ديربان) من جنوب �أفريقيا‪.‬‬ ‫�أما م�سابقة الأفالم الت�سجيلية الطويلة التي‬ ‫تناف�س فيها ‪ 13‬فيلما فذهبت جائزتها الكبرى‬ ‫وقدرها �أربعة �آالف دوالر �إلى الفيلم الم�صري‬ ‫(دعاء‪ ..‬عزيزة) للمخرج �سعد هنداوي الذي‬ ‫تناول ق�ضية الهجرة واالنتماء والهوية من‬ ‫خالل فتاتين قررت �إحداهما الهجرة �إلى فرن�سا‬ ‫في حين كانت الثانية التي عا�شت وتعلمت هناك‬ ‫في طريقها لال�ستقرار في م�صر‪.‬‬ ‫وفاز بجائزة لجنة التحكيم الخا�صة وقدرها‬ ‫ثالثة �آالف دوالر فيلم (عرين ال�شيطان) �إخراج‬ ‫ريان هيندريك�س من جنوب �أفريقيا‪� .‬أما جائزة‬ ‫�أف�ضل �إنجاز فني فتقا�سمها فيلما (النهر)‬ ‫للمخرج الجزائري عبد النور زحزاح و(�أمراء في‬ ‫بلد العجائب) للمخرج التون�سي �أحمد الجال�سي‪.‬‬ ‫و�أو�صت لجنة تحكيم م�سابقة الأفالم الت�سجيلية‬ ‫الطويلة ‪-‬التي �ضمت كال من المخرج المغربي‬ ‫داود �أوالد ال�سيد والمنتج بيدرو بيمنتا من‬ ‫موزامبيق وثالثة نقاد هم التون�سي فتحي الخراط‬ ‫وماهين بونيتي من �سيراليون وبيتر ما�شن من‬ ‫جنوب افريقيا‪�" -‬أن تكون الأفالم المختارة من‬ ‫�إخراج مخرجين �أفارقة حيث الحظت اللجنة‬ ‫�أن معظم الأفالم تدور حول �إفريقيا ولي�ست من‬ ‫�إخراج مخرجين �أفارقة‪".‬‬

‫و�شدد رئي�س المهرجان �سيد ف�ؤاد ومديرة المهرجان‬ ‫عزة الح�سيني في حفل الختام على �أن المهرجان‬ ‫نافذة ال�ستعادة العالقات الم�صرية الإفريقية من‬ ‫باب الثقافة والفنون ومنها مهرجان الأق�صر‬ ‫لل�سينما الإفريقية الذي عر�ض في دورته الأخيرة‬ ‫�أكثر من ‪ 140‬فيلما �إ�ضافة �إلى م�شاركة ‪ 48‬متدربا‬ ‫من ‪ 22‬دولة في ور�شة لتعليم فنون الإخراج تحت‬ ‫�إ�شراف المخرج االثيوبي هايلي جريما‪.‬‬ ‫وقال جريما في حفل الختام �إنه �سعيد بم�شاركته‬ ‫للعام الثاني على التوالي في الإ�شراف على ور�شة‬ ‫الإخراج‪.‬‬ ‫و�أ�شار جريما �إلى نهر النيل ‪-‬حيث اقيم حفل‬ ‫الختام في ناد يطل عليه‪ -‬قائال �إن في النيل‬ ‫�أ�ساطير تمتد من �إثيوبيا �إلى ال�سودان وم�صر‬ ‫"ولكن تاريخنا ي�سرق وق�ص�صنا ت�سرق وعلينا �أن‬ ‫نكرم �آباء القارة الإفريقية‪( ..‬باتري�س) لومومبا‬ ‫و(جمال عبد) النا�صر و(�أحمد) بن بلة وهيال‬ ‫�سيال�سي‪ ...‬و(كوامي) نكروما" باعتبارهم من‬ ‫رموز ا�ستقالل �إفريقيا‪.‬‬ ‫وفي م�سابقة الأفالم الروائية الت�سجيلية الق�صيرة‬ ‫التي تناف�س فيها ‪ 34‬فيلما فاز بجائزة �أف�ضل‬ ‫فيلم روائي ق�صير وقدرها ‪ 2500‬دوالر الفيلم‬ ‫التون�سي (يد اللوح) �إخراج كوثر بن هنية‪ .‬وفاز‬ ‫بجائزة �أف�ضل فيلم ت�سجيلي ق�صير وقدرها‬ ‫‪ 2500‬دوالر الفيلم التون�سي (في بالد الجوجو)‬ ‫�إخراج لطيفة دوغري‪.‬‬ ‫وفاز بجائزة �أف�ضل �إنجاز فني وقدرها ‪1000‬‬ ‫دوالر الفيلم الأوغندي (�أرواح م�سكونة) �إخراج‬ ‫جودوين �أوتواما‪ .‬منحت لجنة التحكيم جائزة‬ ‫خا�صة لفيلمي (ر�ضا) للم�صري رامي غيط‬ ‫و(عامل العر�ض) للمغربية نجاة جالب‪.‬‬ ‫وفاز بجائزة (�أفالم الحريات) ‪-‬التي تناف�س فيها‬ ‫‪ 11‬فيلما وهي الم�سابقة الوحيدة التي ت�شارك‬ ‫فيها �أفالم من خارج القارة ال�سمراء‪ -‬الفيلم‬ ‫ال�سويدي (ثورتي الم�سروقة) للمخرجة االيرانية‬ ‫الأ�صل ناهد بير�سون‪ .‬ومنحت لجنة التحكيم‬ ‫�شهادة تقدير للفيلم التون�سي (البروف�سور)‬ ‫للمخرج محمود بن محمود‪.‬‬ ‫وتحمل م�سابقة �أفالم الحريات ا�سم ال�صحفي‬ ‫الم�صري الح�سيني �أبو�ضيف الذي قتل في‬ ‫الخام�س من دي�سمبر كانون الثاني ‪� 2012‬أمام‬ ‫الق�صر الجمهوري بالقاهرة فيما عرف ب�أحداث‬ ‫ق�صر االتحادية التي �شهدت ا�شتباكات عنيفة‬ ‫بين م�ؤيدين ومعار�ضين للرئي�س ال�سابق محمد‬ ‫مر�سي �سقط فيها �أكثر من ع�شرة قتلى‪.‬‬ ‫والمهرجان الذي تنظمه م�ؤ�س�سة �شباب الفنانين‬ ‫الم�ستقلين ‪-‬وهي م�ؤ�س�سة ال تهدف للربح وتعمل‬ ‫في مجال الفنون والثقافة منذ عام ‪ 2006‬يقام‬ ‫�سنويا في مدينة الأق�صر االثرية الواقعة على بعد‬ ‫نحو ‪ 690‬كيلومترا جنوبي القاهرة‪.‬‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪11‬‬

‫�أقدم �إ�صابة بال�سرطان ح�صلت في الح�ضارة‬ ‫الم�صرية القديمة‬

‫‪9‬‬

‫اكت�شف علماء �آثار بريطانيون هيكال معد‪� ،‬أحد ا�سباب �إ�صابة هذا الرجل بمر�ض‬ ‫عظميا ل�شباب عا�ش قبل ‪� 3‬آالف عام ال�سرطان‪.‬‬ ‫في الع�صور الم�صرية القديمة‪ ،‬تبين‬ ‫بينت نتائج الدرا�سة‬ ‫لهم �أنه كان م�صابا بال�سرطان‪.‬‬ ‫�أن ال�سرطان لي�س مر�ض ًا ع�صري ًا‬ ‫وتعد تلك �أقدم حالة �إ�صابة بال�سرطان‪ .‬ويعني‬ ‫ذلك �أن �أول حالة �إ�صابة م�ؤكدة بالمر�ض لم تكن‬ ‫وقالت مي�شيال باندير‪ ،‬وهي طالبة درا�سات‬ ‫قبل �ألفي عام كما كان يعتقد العلماء‪.‬‬ ‫ويعتبر العلماء هذا الك�شف �أقدم دليل عالمي على عليا في جامعة درم والم�شرفة على البحث �إن‬ ‫�إ�صابة الإن�سان بمر�ض ال�سرطان الذي ينتقل من "هذا االكت�شاف ي�ساعد في فهم تطور وتاريخ‬ ‫مكان �إلى �آخر في الج�سم‪ ،‬و�أ�ضافوا �أنهم ي�أملون الأمرا�ض الحديثة"‪ ،‬م�ضيفة �أنه بالرغم من‬ ‫�أن يف�ضي هذا االكت�شاف �إلى التعرف على �أن مر�ض ال�سرطان يعتبر من �أكثر الأمرا�ض‬ ‫معلومات جديدة عن هذا المر�ض الأكثر انت�شاراً المميتة‪� ،‬إال �أنه غائب ن�سبي ًا من �أبحاث علماء‬ ‫الآثار‪ ،‬الأمر الذي �أعطى انطباع ًا �أن هذا المر�ض‬ ‫وفتك ًا بالمر�ضى الم�صابين به‪.‬‬ ‫ويقول الباحثون من جامعة درم البريطانية ناتج عن نمط الحياة الع�صرية التي نعي�شها‬ ‫والمتحف البريطاني �أنهم اك�شتفوا‪ ،‬بعد فح�ص اليوم‪.‬‬ ‫جثمان ال�شاب‪ ،‬دلي ًال ي�ؤكد �أن الأورام ال�سرطانية ون�شرت نتائج هذا البحث في الدورية العلمية‬ ‫وجدت وانت�شرت في جميع �أنحاء ج�سم الإن�سان ‪ PLOS ONE‬االثنين‪ ،‬وهي ت�ؤكد �أن مر�ض‬ ‫ال�سرطان لي�س مر�ض ًا حديث ًا وع�صري ًا بل �أ�صيب‬ ‫منذ الآالف ال�سنين‪.‬‬ ‫وتو�صل العلماء �إلى هذا االكت�شاف بعد ت�صوير به العديد من الأ�شخا�ص القاطنين بالقرب من‬ ‫الهيكل العظمي بوا�سطه الأ�شعة والم�سح نهر النيل في الع�صور القديمة‪.‬‬ ‫المجهري االلكتروني‪ ،‬مما �سمح ب�إعطاء �صورة ووفق ًا لمركز �أبحاث ال�سرطان التابع لمنظمة‬ ‫وا�ضحة عن �إنت�شار مر�ض ال�سرطان في عظام ال�صحة العالمية ف�إن حوالي ‪ 14‬مليون‬ ‫الترقوة والكتف و�أعلى الذراعين‪ ،‬والفقرات �شخ�ص �أ�صيب بهذا المر�ض في عام ‪،2012‬‬ ‫كما �أنه من المتوقع �أن ي�صل عدد الم�صابين‬ ‫والأ�ضالع والحو�ض وعظام الفخذ‪.‬‬ ‫وو�ضع العلماء فر�ضية �أن يكون ا�ستن�شاق دخان به حوالي ‪ 22‬مليون �شخ�ص خالل الـ ‪� 20‬سنة‬ ‫الحطب �أو العوامل الجينية �أو اال�صابة بمر�ض المقبلة‪.‬‬

‫ميالد الممثل‬ ‫لـ ‪ 75‬ل‬ ‫الذكرى ا بناني ال�ساخر‬ ‫الل فل بها غوغل‬ ‫�شو�شو اح‬

‫‪10‬‬

‫احتفى محرك البحث ال�شهير "غوغل" بالذكرى الـ ‪75‬‬ ‫لميالد الفنان اللبناني الكوميدي الراحل ح�سن عالء الدين‪،‬‬ ‫ال�شهير با�سمه الفني "�شو�شو"‪ .‬فقد ولد ح�سن عالء الدين في ‪ 26‬فبراير‪/‬‬ ‫�شباط من عام ‪ 1939‬في بيروت ولمع ا�سمه في المجال الفني و�أبدع‬ ‫في الإذاعة والتلفزيون‪ ،‬كما كان له ن�شاط بارز في الحركة الم�سرحية‬ ‫في البالد‪ ،‬عالوة على �أنه �أحد م�ؤ�س�سي الم�سرح الوطني اللبناني‪ .‬ا�شتهر‬ ‫الفنان الراحل ب�أ�سلوبه المتميز في طرح �آرائه وانتقاداته‪ ،‬م�سخرا لذلك‬ ‫نبرات �صوته التي تو�صف بالطفولية‪ ،‬كما ا�ستغل ج�سده النحيل و�شاربيه‬ ‫الكبيرين الملفتين لالنتباه‪ ،‬وحركاته غير االعتيادية‪ ،‬بالإ�ضافة �إلى‬ ‫�ألوان مالب�سه غير المتنا�سقة وطربو�شه‪� .‬شارك الفنان الكبير بالعديد‬ ‫من الم�سرحيات التي �ألفها �أدباء عالميون مثل الفرن�سيين جون باتي�ست‬ ‫بوكالن المعروف بموليير‪ ،‬ويوجين البي�ش‪ ،‬كما تعاون مع م�سرحيين‬ ‫لبنانيين يذكر منهم فار�س يواكيم الذي كتب ل�شو�شو العديد من الأعمال‬ ‫الم�سرحية والتلفزيونية‪� .‬أولى �شو�شو اهتماما كبيرا لم�سرح الطفل فقدم‬ ‫�أعماال فنية للأطفال على خ�شبة الم�سرح‪ ،‬بالإ�ضافة �إلى ت�سجيله مجموعة‬

‫من الأغاني التي ال يزال اللبنانيون يرددونها حتى الآن‪ .‬وعن العمل‬ ‫في الم�سرح الموجه للأطفال قال الفنان الراحل ح�سن عالء الدين �إن‬ ‫"م�سرح الطفل هو الأ�صعب"‪ ،‬و�إنه يرتعد خوفا حين يقدم عمال لل�صغار‪،‬‬ ‫و�إن وزنه يكون ‪ 49‬كغم قبل العر�ض لكنه ي�صبح ‪ 44‬كغم بعده‪ .‬لم يحظ‬ ‫الفنان �شو�شو ب�إعجاب الجمهور فح�سب‪� ،‬إذ قال النقاد العرب عنه �أنه‬ ‫لو �أتيحت له فر�صة �أكبر للعمل لكان �أحد �ألمع ممثلي الكوميديا في هذا‬ ‫الع�صر‪� .‬إلى ذلك حظي عالء الدين بتكريم ر�سمي من قِبل الدولة اللبنانية‬ ‫التي منحته و�سام اال�ستحقاق اللبناني في عام ‪ ،1968‬كما حاز على‬ ‫�شهادة �شرف من الـ "يوني�سف" الدولية المعنية بحقوق االطفال‪ .‬توفي‬ ‫الكوميدي اللبناني الأ�شهر ح�سن عالء الدين"�شو�شو" في ‪ 23‬يناير عام‬ ‫‪ .1975‬وعلى الرغم من �أن القدر لم يمهل الفنان ال�ساخر الكثير من الزمن‪،‬‬ ‫�إال �أنه طبع ب�صمته الخا�صة في الفن‪.‬‬


‫‪12‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫ضحية جديدة للعنف األسري في بيروت‬ ‫لم تكد دماء رلى يعقوب تجف في حلبا‪،‬‬ ‫حتى كانت جريمة مر ّوعة تخرج من‬ ‫قلب االحياء ال�شعبية البيروتية‪ ،‬هذه‬ ‫المرة‪ .‬وفي منطقة طريق الجديدة‪،‬‬ ‫انهال الزوج محمد النحيلي بال�ضرب‬ ‫على زوجته منال العا�صي �ساعات‪ ،‬دون‬ ‫ان ينجح قريب او جار في ردعه عن‬

‫اراقة دم �ضحيته التي تن�ضم الى الئحة‬ ‫طويلة من �ضحايا العنف اال�سري‪ ،‬يجزم‬ ‫العارفون ان عددهن لم يتزايد في الآونة‬ ‫االخيرة‪ ،‬بقدر ما نجح اهتمام االعالم‬ ‫بجعل ق�ص�صهن ق�ضية لم تت ّوج حتى الآن‬ ‫باقرار قانون حماية الن�ساء من العنف‬ ‫اال�سري‪.‬‬

‫منال عا�صي �شابة لبنانية فارقت الحياة‪،‬‬ ‫تعر�ضها ل�ضرب عنيف من زوجها محمد‬ ‫�إثر ّ‬ ‫النحيلي‪ ،‬في منزلهما بالطريق الجديدة‪،‬‬ ‫م�ستخدم ًا �أواني مطبخية وكرا�سي وطاوالت‬ ‫وغيرها من �أثاث المنزل‪ ،‬وذلك وفق ًا للتحقيقات‬ ‫الأمنية والق�ضائية‪ ،‬ولإفادات عائلة ال�ضحية‪.‬‬

‫زوجها محمد النحيلي بال�ضرب بعد مناو�شة‬ ‫كالمية بينهما �سببها خالفات تعود الى زواج‬ ‫محمد من امر�أة اخرى‪ .‬و�سرعان ما تطور‬ ‫النقا�ش الكالمي ال�صاخب حين اخذ الزوج الذي‬ ‫يعمل نجاراً ب�ضرب زوجته بكل ما �أوتي من قوة‬ ‫م�ستخدم ًا �أواني المطبخ والكرا�سي والطاوالت‬ ‫وع�صي التنظيف‪ .‬وكلما حاول الجيران التدخل‪،‬‬ ‫كان محمد يبادرهم ب�أن االمر عائلي وال يحق‬ ‫الحد التدخل‪.‬‬

‫وقد �أ�شارت العائلة � ّأن محمد النحيلي‪ .‬ات�صل‬ ‫بوالدة منال وقال لها �إنه ي�ضرب ابنتها ودعاها‬ ‫�إلى �أن ت�أتي للـ"فرجة"‪ ،‬ف�أ�سرعت االم ب�صحبة‬ ‫ابنتيها وابنها محمد الذي حاول ردع الزوج‪،‬‬ ‫لكن الزوج كان قد "�أنجز مهمته" بتوجيه‬ ‫�ضربات قا�ضية‪ ،‬بـ"قدر ال�ضغط" الى جمجمة‬ ‫ال�ضحية قبل و�صول العائلة التي قامت بنقلها‬ ‫الى م�ست�شفى المقا�صد حيث لم تلبث �أن فارقت‬ ‫الحياة‪ ،‬بعد �ساعات قليلة في حين �أكّ د الطبيب‬ ‫ال�شرعي‪ ،‬المكلّف من النيابة العامة للك�شف على‬ ‫الجثة‪ ،‬في تقريره �أنها ماتت نتيجة لل�ضرب‬ ‫المبرح‪.‬‬ ‫واعتبرت الق�صة �أبعد و�أخطر من العنف الزوجي �أو‬ ‫الأ�سري‪ ،‬بل هي متج ّذرة في الثقافة المجتمعية‪،‬‬ ‫حيث ترغم الن�ساء المعنفات (وحتى االقارب)‬ ‫على طم�س �ألآمهن العتبارات اجتماعية‪ ،‬خوف ًا‬ ‫من "ف�ضيحة" �أو حفاظ ًا على "�شرف العائلة"‪،‬‬ ‫خ�صو�ص ًا و�أن التحقيقات الأولية �أفادت �أن‬ ‫عائلة منال تكتمت عن حادثة ال�ضرب‪ ،‬فكانت‬ ‫اول �إفادة للوالدة �أن "ابنتها وقعت في المطبخ‬ ‫وماتت"‪ ،‬بعدما ارتاب الطبيب المعاين لما ر�آه‬ ‫من �آثار كدمات‪ ،‬ات�صل بف�صيلة الطريق الجديدة‬ ‫في قوى الأمن الداخلي البالغها بذلك‪ .‬ولوال �أن‬ ‫�أبت �إحدى �شقيقات منال ال�صمت �أمام المحققين‬ ‫ف�أفادت بالحقيقة التي تعلمها‪ ،‬لكانت الق�ضية‬ ‫�أقفلت على كونها "موت ًا طبيعي ًا تقول عبير‬ ‫عا�صي‪� ،‬شقيقة ال�ضحية منال التي اعتدى عليها‬

‫وعندما و�صلت امها مع �شقيتيها واخوها‪ ،‬كان‬ ‫الزوج كان قد "�أنجز مهمة" توجيه �ضربات‬ ‫"قا�ضية" الى جمجمة زوجته‪ ،‬فلم ت�ستطع‬ ‫العائلة �سوى نقلها الى م�ست�شفى المقا�صد حيث‬ ‫لم يقاوم ج�سدها النزف الداخلي في الدماغ‬ ‫�سوى �ساعة واحدة‪ .‬كما وثق تقرير الطبيب‬ ‫ال�شرعي الذي ك�شف على جثة منال‪.‬‬ ‫واالهم ان منال �سقطت �ضحية زوجها‪ ،‬وهي‬ ‫والدة البنتين تبلغان ‪ 13‬و ‪� 15‬سنة‪ ،‬كانتا في‬ ‫المدر�سة خالل جريمة والدهما‪ .‬وم�ضى على‬ ‫زواج المغدورة ‪� 15‬سنة مار�س خاللها محمد‬ ‫العنف على زوجته مراراً‪ .‬وحين ُت�س�أل العائلة‬ ‫لماذا تركتم ابنتكم مع "الوح�ش" طيلة الفترة‬ ‫الما�ضية؟ ي�أتي الجواب‪" :‬لم نتوقع تمادي‬ ‫االجرام"!‪ .‬اما لماذا لم تبلغوا االمن قبل ان‬ ‫تق�صدوا المنزل الذي تتعر�ض فيه ابنتكم‬ ‫لل�ضرب؟ فيجيبون‪" :‬لم نتوقع ان ت�ضرب ابنتنا‬ ‫حتى الموت"‪.‬‬ ‫الزوج هارب الآن‪ ،‬فيما تم دفن �ضحيته في‬ ‫جبانة ال�شهداء‪ ،‬دون ان يحرك موتها �ساكن ًا في‬ ‫�ضمائر ما زالت تدرج ق�ضية العنف الممار�س‬ ‫على الن�ساء في �سلم دوني من االهتمامات‪.‬‬

‫وال�س�ؤال فهل يحتاج تدخل‬ ‫الجيران لإنقاذ امر�أة ت�ضرب‬ ‫حتى الموت الى قانون؟ هل‬ ‫�سكوت عائلة عن �ضرب ابنتها‬ ‫مدى �سنوات يمكن ان يك�سره‬ ‫اقرار قانون فقط؟ لماذا‬ ‫لم تت�صل العائلة بال�شرطة‬ ‫قبل ان تق�صد منزل ال�ضحية‬ ‫وت�شهد موتها؟‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪13‬‬

‫كتاب عن تضحيــات النساء في ثورات‬ ‫الربيــع العربي‬ ‫الكاتبة الم�صرية فاطمة خير‬ ‫كتاب "�أنثى مع �سبق الإ�صرار" للكاتبة الم�صرية فاطمة خير �صدر‬ ‫في القاهرة ‪ .‬وهو ينحاز �إلى المر�أة العربية وي�سجل ت�ضحيات‬ ‫الن�ساء في ثورات الربيع العربي ب�صورة تدعو المر�أة للزهو ب�أنها‬ ‫�أنثى و�أن عليها �أن تعي�ش بكرامة و�أن تنتزع حريتها بحجة �أن من‬ ‫تر�ضى بالقهر �ستنجب �أطفاال مقهورين‪.‬‬ ‫ت�ؤمن الكاتبة الم�صرية فاطمة خير بمقولة الفرن�سية �سيمون دي بوفوار "ال‬ ‫تولد المر�أة امر�أة و�إنما ت�صير كذلك "ال ت�سلم بمقوالت متوارثة ومنها "الجنة‬ ‫تحت �أقدام الأمهات" بل تعتبرها "خدعة تعر�ضت لها المر�أة" �إذ تكر�س مثل‬ ‫هذه العبارات التراثية دور المر�أة كوعاء للإنجاب وت�ؤهلها نف�سيا منذ ال�صغر‬ ‫لهذه الوظيفة البيولوجية‪.‬‬

‫بالك ب�شعورهن‪ -‬هن ن�ساء تخلين عن هويتهن بالأ�سا�س‪ ...‬ثم انتقلن لمرحلة‬ ‫ممار�سة الكره للن�ساء الأخريات‪ ...‬يذكرنهن دوما ب�أن كونك امر�أة لي�س عارا‬ ‫وتقول الم�ؤلفة �إن "امر�أة مقهورة ال تنجب �سوى �أطفال مقهورين رجاال كانوا وهو كره �أ�صبح مخيفا ومقلقا‪".‬‬ ‫�أم ن�ساء‪ .‬فكيف لنا الحياة بكرامة ونحن �شعب لم تربه �سوى ن�ساء مقهورات"‬ ‫وت�ضيف �أن القهر يحرم البنت من ال�شعور بال�سعادة فتن�ش�أ وهي تكاد تخجل‬ ‫وتخ�ص�ص الم�ؤلفة ف�صال للنا�شطة الم�صرية �شاهندة مقلد التي قتل زوجها‬ ‫من كونها �أنثى‪.‬‬ ‫�صالح ح�سين على يد بع�ض رموز الإقطاع عام ‪ 1966‬والتي عار�ضت "كفالحة‬ ‫م�صرية �أ�صيلة" �أنظمة الحكم المتوالية في عهود كل من �أنور ال�سادات وح�سني‬ ‫وت�ضرب المثل بو�ضع الكثيرات في �صفحاتهن على مواقع التوا�صل االجتماعي مبارك ومحمد مر�سي حتى �إنها تعر�ضت للأذى على يد مت�شدد �إ�سالمي عند‬ ‫�صورا ل�شخ�صيات مجهولة يخترنها من الإنترنت في حالة من االنطالق وحب الق�صر الجمهوري فيما يعرف ب�أحداث ق�صر االتحادية في دي�سمبر كانون‬ ‫الحياة ب�شكل يوحي ب�أنه انعكا�س لما تتمنى الفتاة �أن تكونه‪.‬‬ ‫الثاني ‪.2012‬‬ ‫وتت�ساءل فاطمة خير "ما الذي يجعل فتيات في مقتبل �أعمارهن يفعلن ذلك؟ وت�سجل �أن �شاهندة مقلد التي اعتقلت �أكثر من مرة انتقدت عام ‪ 2008‬نظام‬ ‫لو �أن �إن�سانا ي�ستبدل وجهه فما الذي يتبقى له؟ ماذا يعني �أن ت�ستبدل امر�أة مبارك "بو�ضوح وعلنية واتهمته بغياب العدالة و�أكدت ثقتها في انتفا�ضة‬ ‫بوجهها وجه �أخرى‪ .‬هي تقتل هويتها بيدها‪ ..‬وجهها �أكثر ما يحق لها �أن تعتز قريبة لل�شعب الم�صري تتمثل ثورة �شعبية" بن�ص كالمها قبل ثالث �سنوات‬ ‫به"‪.‬‬ ‫على االنتفا�ضة ال�شعبية التي �أنهت حكم مبارك‪.‬‬ ‫والكتاب الذي يقع في ‪� 100‬صفحة متو�سطة القطع �أ�صدره (مركز المحرو�سة) وتقول "فال �ألف رجل ي�ساوي في الحق �شاهندة" وتورد ما كتبه عنها ال�شاعر‬ ‫في القاهرة‬ ‫�أحمد ف�ؤاد نجم حين اعتقلت في عهد ال�سادات لرف�ضها معاهدة ال�سالم بين‬ ‫م�صر و�إ�سرائيل‪..‬‬ ‫وتقول الم�ؤلفة �إن الحرية وال�سعادة اختيار �أقرب �إلى المجاهدة و�إن المر�أة �إذا‬ ‫�ضحت بحقها في ال�سعادة ولم تحاول �أن تنال ما ت�ستحقه منها ف�سوف "تورث "فيا �شاهندة وخبرينا يا �أم ال�صوت الحزين‪�-‬أم العيون جناين يرمح فيها‬ ‫الحنق والمرارة" لأبنائها‪.‬‬ ‫الهجين‪� .‬إي�ش لون �سجن القناطر �إي�ش لون ال�سجانين‪�-‬إي�ش لون ال�صحبة‬ ‫معاكي نوار الب�ساتين"‪.‬‬ ‫وترى �أن �أمنيات العاجزات الالتي يعانين نوعا من الإحباط والكبت تولد‬ ‫العنف تجاه الن�ساء �أي�ضا م�ست�شهدة بحوادث وقعت عام ‪ 2012‬في م�صر حيث وتحيي الم�ؤلفة "�شجاعة كل ن�ساء الربيع العربي" ولكنها في الوقت نف�سه‬ ‫قامت بع�ض الن�ساء ومنهن مدر�سات في مدار�س ابتدائية بق�ص �شعر تلميذات ترى �أن الن�ساء هن من "يدفع ثمن الثورات و�آخر من يجني المكت�سبات‪ .‬بل‬ ‫ال تتجاوز �أعمارهن ب�ضع �سنوات‪.‬‬ ‫�إن �أكثر التجارب �أتت بنتائج م�ؤ�سفة بعد �أن خ�سرت الن�ساء حقوقا كانت �أ�صال‬ ‫لديهن‪".‬‬ ‫وتعلق قائلة "الن�ساء المنتقبات الالتي يقمن بق�ص �شعر الفتيات هن في‬ ‫وت�شدد على �أن "محاربة الظلم قدر الن�ساء"‪.‬‬ ‫الحقيقة يحاربن �أرواحهن‪ .‬فن�ساء تخلين عن مواجهة العالم بوجوههن ‪-‬فما‬


‫‪14‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫التمييز ضد المرأة في مشروع قانون‬ ‫األحوال الشخصية الجعفري‬ ‫(العراقيون مت�ساوون �أمام القانون دون‬ ‫تمييز ب�سبب الجن�س ‪� ..‬أو الدين �أو‬ ‫المذهب ‪ )..‬هذا هو ن�ص المادة (‪ )14‬من‬ ‫د�ستورنا النافذ ‪ -‬على الورق فقط ‪ -‬فهل‬ ‫التزم م�شروع قانون الأحوال ال�شخ�صية‬ ‫الجعفري بعدم التمييز ب�سبب الجن�س‬ ‫�أو الدين التزام ًا بالن�ص الد�ستوري‪.‬‬ ‫لقد خرق م�شروع القانون الن�ص الد�ستوري‬ ‫المذكور وميز بق�سوة �ضد المر�أة في عدة موا�ضع‬ ‫منه هي‪:‬‬ ‫�أوال ‪ :‬الوالية في التزويج ‪:‬‬ ‫ �إذ يزوج ال�صغار (�إناث وذكور) وليهم وهو الأب‬‫�أو الجد لأب‪ ،‬فاذا بلغ الذكر عاقال فال والية عليه‬ ‫لأحد‪� ،‬أما البنت فت�ستمر الوالية عليها ما دامت‬ ‫باكرا مهما طال بها العمر‪ ،‬فال يمكنها الزواج‬ ‫�إال بموافقة وليها ال�شرعي �سواء �أكانت م�ستقلة مقاربتها لأكثر من �أربعة �أ�شهر (المادة ‪ 108‬من‬ ‫في �ش�ؤون حياتها �أم ال (المادتين ‪ 50‬و ‪ 53‬من الم�شروع)‪.‬‬ ‫الم�شروع)‪.‬‬ ‫خام�سا ‪ :‬الح�ضانة ‪:‬‬ ‫ثانيا ‪ :‬تعدد الزوجات ‪:‬‬ ‫ ت�سقط ح�ضانة الأم حال زواجها‪ ،‬وال يعود حق‬‫ يجوز للرجل التزوج ب�أكثر من زوجة �إلى �أربع الأم في الح�ضانة حتى لو فارقت زوجها الآخر‪،‬‬‫زوجات‪ ،‬وله التزوج ب�أخرى ما دام لم يجمع �أما الأب فال ت�سقط ح�ضانته و�إن تزوج من �أربع‬ ‫�أربع زوجات في نف�س الوقت (المادة ‪ 62‬من (المادة ‪ 118‬من الم�شروع)‪.‬‬ ‫الم�شروع)‪.‬‬ ‫�ساد�سا ‪ :‬النفقة ‪:‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬اال�ستمتاع ‪:‬‬ ‫ ال نفقة للزوجة �إال مع �إمكانية اال�ستمتاع بها‪،‬‬‫ فيجب على الزوجة ان تمكن الزوج منها �سواء �أكان �سبب (عدم �إمكانية اال�ستمتاع) ب�سببه‬‫للمقاربة وغيرها من اال�ستمتاعات في �أي وقت �أو ب�سببها‪ ،‬فال نفقة للزوجة ال�صغيرة غير القابلة‬ ‫ي�شاء‪ ،‬هذا هو واجبها‪� ،‬أما حقها فهو �أن ال يترك ال�ستمتاع زوجها منها‪ ،‬وال نفقة لها �إذا كان‬ ‫مقاربتها �أكثر من �أربعة �أ�شهر‪� ،‬أي مرة كل �أربعة زوجها �صغيرا غير قابل لأن ي�ستمتع منها ولو‬ ‫�أ�شهر �أو �أكثر‪( .‬المادة ‪ 101‬و‪ )102‬رابعا من كانت هي كبيرة قابلة لال�ستمتاع منه‪( .‬المادة‬ ‫الم�شروع)‪.‬‬ ‫‪ 126‬من الم�شروع) ‪.‬‬ ‫رابعا ‪ :‬الن�شوز ‪:‬‬

‫�سابعا ‪ :‬الزواج من تابعي الأديان ‪:‬‬

‫(المادة ‪ 63‬من الم�شروع) �إنما ي�صح له الزواج‬ ‫منهن متعة (الزواج المنقطع)‪.‬‬ ‫ثامنا ‪ :‬الإرث ‪:‬‬ ‫‪.1‬‬ ‫‪.2‬‬ ‫‪.3‬‬

‫‪.4‬‬

‫‪1‬يرث الرجل الربع �إذا كان لزوجته ولد‪ ،‬في‬ ‫حين ترث منه الثمن فقط �إذا كان له ولد‪..‬‬ ‫‪2‬يرث الزوج الن�صف من �أموالها �إذا لم يكن‬ ‫لها ولد‪� ،‬أما هي فال ترث منه �سوى الربع �إذا‬ ‫لم تكن له ذرية‪.‬‬ ‫‪3‬تتقا�سم الزوجة ح�صة الزوجة من الإرث‬ ‫(الربع �أو الثمن) مع زوجات زوجها‬ ‫الأخريات �إن وجدن فهي قد ت�أخذ ربع الربع‬ ‫�إذا كانت لها ثالث �ضرات‪ ،‬وال يتقا�سم هو‬ ‫(�أي الزوج) ح�صته الإرثية منها مع احد‪.‬‬ ‫‪4‬يرث الزوج من زوجته من كل �أموالها‬ ‫ب�ضمنها الأرا�ضي‪ ،‬في حين ال ترث منه هي‬ ‫في الأرا�ضي‪( .‬المواد ‪� / 188‬ساد�سا و�سابعا‬ ‫و‪ 212‬و‪ 213‬من الم�شروع)‪.‬‬

‫تا�سعا ‪ :‬الدية ‪:‬‬

‫ تعد الزوجة نا�شزا وي�سقط حقها في النفقة �إذا ‪ -‬ال يجوز للم�سلمة التزوج بغير الم�سلم مطلقا‪� ،‬أما‬‫فديته ك�أمواله تورث بنف�س‬ ‫منعت زوجها من التمتع بها وقتما ي�شاء‪� ،‬أما هو الم�سلم (الذكر) فيمنع عليه نكاح غير الم�سلمات ‪� - -‬إذا قتل الإن�سان ّ‬ ‫كن كتابيات �أو غير كتابيات – دائميا فقط القواعد‪� ،‬إال �أنه يحرم منها من يتقرب للميت‬ ‫فال يعد نا�شزا ‪ -‬لنف�س ال�سبب ‪� -‬إال �إذا امتنع عن �سواء ّ‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪15‬‬

‫الدية‪.‬‬ ‫بوا�سطة الأم وحدها ف�إنه ال يرث من ّ‬ ‫عا�شرا ‪ :‬في حجية ال�شهادة ‪:‬‬ ‫�أ‪ -‬التمييز �ضد حجية �شهادة المر�أة الم�سلمة‪:‬‬ ‫‪�1 .1‬إن حجية �شهادة (المر�أة الم�سلمة) تعادل‬ ‫ن�صف �شهادة الرجل‪.‬‬ ‫‪2 .2‬ال تقبل �شهادة المر�أة ولو كانت م�سلمة في‬ ‫�إثبات الو�صية العهدية‪.‬‬ ‫كن م�سلمات في‬ ‫‪3 .3‬ال تقبل �شهادة الن�ساء ولو ّ‬ ‫�إثبات الر�ضاع المحرم‪.‬‬ ‫كن م�سلمات في‬ ‫‪4 .4‬ال يقبل �إ�شهاد الن�ساء ولو ّ‬ ‫�إيقاع الطالق والمخالعة‪.‬‬ ‫‪5 .5‬ال تقبل �شهادة الن�ساء و�إن كن م�سلمات في‬ ‫�إثبات العيوب التي يجوز بها خيار ف�سخ‬ ‫عقد الزواج وهي الجنون والعمى والجذام‬ ‫والبر�ص والعرج والعفل وهو لحم �أو عظم‬ ‫ينبت في الرحم ولو لم يكن مانعا من الحمل‬ ‫�أو الوطء‪� ..‬إال في �إثبات العيوب الباطنة للمر�أة‬ ‫وهو (العفل) فقط‪.‬‬ ‫‪6 .6‬ال تكفي لإثبات الأمر الم�سموح ب�إثباته‬ ‫ب�شهادات الن�ساء �إال ب�أربع ن�ساء �أو مر�أتين‬ ‫ورجل‪.‬‬ ‫ب‪ -‬التمييز �ضد حجية �شهادة المر�أة غير الم�سلمة‪:‬‬ ‫ فال قيمة وال حجية ل�شهادة الن�ساء غير الم�سلمات‬‫كن ذميات �أو غير ذميات ‪ -‬في كل‬ ‫نهائيا ‪� -‬سواء ّ‬ ‫الق�ضايا التي �أ�شار �إليها م�شروع القانون �سوى‬ ‫�إثبات عيب (العفل) الموجب لخيار ف�سخ عقد‬ ‫الزواج‪ .‬و (العفل)‪ -:‬هو لحم �أو عظم ينبت في رحم‬ ‫المر�أة‪..‬‬ ‫ولكني �أ�س�أل – برب كل ال�سموات ‪ -‬هل يمكن القبول‬ ‫ب�إثبات وجود لحم �أو عظم زائد في رحم المر�أة‬ ‫ب�شهادات ال�شهود في القرن الحادي والع�شرين ؟‬ ‫وماذا يفعل – �إذن ‪ -‬الأطباء والأ�شعة وال�سونار‬ ‫والمفرا�س والمختبرات والفحو�صات الطبية‬ ‫المختلفة ومعاهد الطب العدلي؟‬ ‫ثم هل يقبل �أن يثبت خيار ف�سخ عقد الزواج بلحم‬ ‫�أو عظم في الرحم في زمن �أ�صبح ا�ستئ�صالها‬ ‫منه بعملية جراحية ب�سيطة قد ال ت�ستغرق �سوى‬ ‫دقائق؟‬ ‫هذا الن�ص العجيب ذكّ رني بالنائب الإ�سالمي‬ ‫المحترم الذي �أجرى عملية تجميل لفرج زوجته‬ ‫من �أموال ال�شعب‪ ،‬لعله الآن ي�ؤيد م�شروع القانون‬ ‫لأنه يعتقد ب�أنها �أحكام من ّزلة من عند اهلل‪ ،‬دون‬ ‫ان يتذكر كم تطور الطب في هذا الميدان �إلى الحد‬ ‫الذي �سيجعلنا خارج الح�ضارة ومقت�ضيات الع�صر‬ ‫�إذا �أجزنا خيار الف�سخ لوجود (العفل) ونحن في‬ ‫الألفية الثالثة‪.‬‬

‫الأ�سري و�سط اعترا�ضات نا�شطات ون�شطاء يرون ان‬ ‫القانون تم تمييعه ولن يوفر �سوى حماية محدودة‬ ‫للن�ساء‪.‬‬ ‫وقالت فاتن ابو �شقرا من�سقة حملة ت�شريع حماية‬ ‫الن�ساء من العنف اال�سري في منظمة "كفى" التي‬ ‫تدافع عن ق�ضايا الن�ساء "انها م�سرحية‪ .‬في غ�ضون‬ ‫دقيقتين �أقر القانون بال �أي من التعديالت المطلوبة‬ ‫والتي تحمي الن�ساء"‪.‬‬ ‫و�أ�ضافت "هذه قانون م�شوه وال ي�ؤمن الحماية‬ ‫الفعلية للن�ساء"‪.‬‬ ‫وقد خرج ب�ضعة �آالف من المتظاهرين �إلى �شوارع‬ ‫بيروت ب�سبب وفاة لبنانيتين في وقت �سابق من‬ ‫هذا العام في حالتي موت جراء العنف الأ�سري‪.‬‬ ‫واقترحت جمعية (كفى) الت�شريع لأول مرة في‬ ‫‪ 2007‬لو�ضع عقوبات للعنف الأ�سري وقوانين‬ ‫للحماية‪.‬‬ ‫و�أدى م�شروع القرار �إلى اال�ستقطاب بين ال�سا�سة‬ ‫وعدله البرلمان بعد �ضغوط من الم�ؤ�س�سة الدينية‬ ‫القوية في لبنان‪.‬‬ ‫و�أزال احد التعديالت �إ�شارة �إلى الزواج الق�سري في‬ ‫حين منح تعديل �آخر الزوج حق معا�شرة الزوجة‬ ‫هل يمكن حماية المر�أة من العنف اال�سري؟‬ ‫بالقوة وهو ما يقول منتقدون �إنه ي�شرع بالأ�سا�س‬ ‫اغت�صاب الزوجة‪.‬‬ ‫وافق البرلمان اللبناني في االول من ابريل‪/‬ني�سان وتفتقر الن�ساء في بع�ض الدول العربية الى اي‬ ‫الجاري على اقرار قانون لحماية الن�ساء من العنف حماية قانونية من اعمال العنف اال�سرية وحتى‬

‫في الدول التي اقرت بع�ض القوانين الخا�صة‬ ‫بالعنف �ضد المر�أة لكنها ت�ستمر اعمال العنف التي‬ ‫تتعر�ض لها الن�ساء ب�أ�شكال مختلفة‪.‬‬ ‫ومن اهم ا�شكال العنف اال�سري التي تتعر�ض لها‬ ‫المر�أة في الدول العربية القتل بداعي "ال�شرف"‬ ‫حيث يذهب �ضحيته ع�شرات الن�ساء �سنويا‪.‬‬ ‫ففي لبنان على �سبيل المثال‪ ،‬وهو من االكثر البلدان‬ ‫العربية تحررا من الناحية االجتماعية وتتمتع فيه‬ ‫المر�أة بحقوق وا�سعة مقارنة ببقية البلدان العربية‪،‬‬ ‫قتلت ‪ 30‬امر�أة خالل عام ‪ 2013‬ب�سبب اعمال‬ ‫العنف اال�سري‪.‬‬ ‫وفي �سوريا و�صل عدد الن�ساء اللواتي تعر�ضن‬ ‫للقتل في بداعي "ال�شرف الى ‪ 200‬امر�أة عام‬ ‫‪ 2011‬ح�سب مر�صد ن�ساء �سوريا‪.‬‬ ‫لماذا تتعر�ض المر�أة العمال العنف داخل اال�سرة؟‬ ‫ما هي ا�شكال العنف اال�سرة ؟‬ ‫وكيف يمكن حماية المر�أة منه؟‬ ‫هل القوانين كفيلة بحماية المر�أة‬ ‫من اعمال العنف؟‬ ‫ام اننا بحاجة الى تغيير ثقافة المجتمع؟‬


‫‪16‬‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫معكم‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫عبدالحليم حافظ‬ ‫صوت ال يغيب‬ ‫رغم ‪ 37‬عاما‬ ‫عبدالحليم حافظ �أثرى الحياة الفنية ب�أكثر من ‪� 230‬أغنية و‪ 16‬فيلما خالل ‪ 47‬عاما‬ ‫النجم عبدالحليم حافظ في �صورة التقطت له �أواخر ال�ستينيات‬ ‫رحلت بعد �أيام قليلة من والدته‪ ،‬ولحقها والده وهو التحق عام ‪ 1943‬بمعهد المو�سيقى العربية‪،‬‬ ‫�أحيت م�صر والعالم العربي الذكرى‬ ‫لم يكمل عامه الأول‪ ،‬لتتولى �شقيقته الكبرى علية ق�سم التلحين‪ ،‬حيث التقى بالملحن كمال الطويل‪،‬‬ ‫وتخرجا معا عام ‪.1948‬‬ ‫تربيته‪.‬‬ ‫‪ 37‬لوفاة العندليب الأ�سمر المطرب‬ ‫عبدالحليم حافظ‪ ،‬الذي توفى في ‪30‬‬ ‫مار�س‪� /‬آذار ‪.1977‬‬ ‫الفنان المصري الراحل أحمد زكي‬ ‫جاءت ذكرى العندليب هذا العام‪ ،‬و�سط‬ ‫من يحيي الجماهير في أحد المهرجانات‬ ‫تجاهل ر�سمي للمنا�سبة‪ ،‬على الرغم‬ ‫أم‬ ‫�‬ ‫ال�صحف‬ ‫االهتمام ال�شعبي‪� ،‬سواء في‬ ‫النجم الراحل �أحمد زكي قدم ق�صة حياة‬ ‫في المواقع الإخبارية‪.‬‬ ‫عبدالحليم حافظ في فيلم "حليم" عام ‪.2006‬‬ ‫وعمل مدر�س ًا للمو�سيقى في مدينة طنطا ثم‬ ‫الزقازيق و�أخيرا في القاهرة‪ ،‬ثم قدم ا�ستقالته‬ ‫�إلى مياه الترع مع �أ�صدقائه‪.‬‬ ‫كما بثت الإذاعة الم�صرية �أ�شهر �أغاني عبدالحليم‪،‬‬ ‫ليلتحق بفرقه الإذاعة المو�سيقية عازفا على‬ ‫واكت�شف الأطباء �إ�صابته بهذا المر�ض عام‬ ‫وكان االهتمام الأكبر على مواقع التوا�صل‬ ‫�آله الأبواه عام ‪.1950‬‬ ‫‪ ،1956‬وزادت م�أ�ساته عند نقل دم ملوث‬ ‫االجتماعي‪ ،‬حيث انت�شر ها�شتاغ عبدالحليم حافظ‪.‬‬ ‫بفيرو�س �سي �إليه تعذر عالجه مع وجود تليف‬ ‫وهو ما دفع �أ�سرة عبدالحليم حافظ‪ ،‬للمطالبة بمزيد‬ ‫لقب حافظ بداية ال�شهرة‬ ‫في الكبد‪ ،‬و�أجرى خالل حياته �أكثر من ‪60‬‬ ‫من االهتمام بذكراه‪ ،‬و�إطالق ا�سمه على �أحد �شوارع‬ ‫ح�صل عبدالحليم على �إجازة ممار�سة الغناء‬ ‫عملية جراحية‪.‬‬ ‫القاهرة‪.‬‬ ‫من الإذاعة عام ‪ ،1951‬وتغيرت حياته عند‬ ‫وفارق العندليب الحياة في يوم الأربعاء ‪30‬‬ ‫حفلت حياة العندليب‪ ،‬التي لم تتجاوز ‪ 47‬عاما‪،‬‬ ‫لقائه الإذاعي الكبير حافظ عبدالوهاب‪ ،‬الذي‬ ‫مار�س‪�/‬آذار عام ‪ ،1977‬في م�ست�شفى كنغز‬ ‫بالكثير من الأحداث خالل ‪� 230‬أغنية و‪ 16‬فيلما‬ ‫منحه ا�سمه لي�صبح عبدالحليم حافظ‪.‬‬ ‫كولدج بلندن‪.‬‬ ‫�سينمائيا‪.‬‬ ‫وفوجئ العندليب برف�ض كبير من الجمهور‬ ‫و�شيع جثمانه لمثواه الأخير في جنازة �شعبية‬ ‫كما حقق �شهرة �سيا�سية كبيرة ب�أغانيه الوطنية‪،‬‬ ‫في �أولى حفالته عام ‪ ،1952‬وكان قد غنى‬ ‫مهيبة‪ ،‬و�شهد جنازته ‪ -‬وفقا للتقديرات ‪-‬‬ ‫التي جعلته مقربا من عدد من ملوك ور�ؤ�ساء الدول‬ ‫"�صافيني مرة"‪ ،‬وهي الأغنية التي حققت‬ ‫مليونان و‪� 500‬ألف م�صري وعربي‪.‬‬ ‫العربية‪.‬‬ ‫�شهرة كبيرة بعد ذلك‪.‬‬ ‫ومازالت حياة العندليب تلهم الم�صريين‪،‬‬ ‫وحظي بعالقة خا�صة مع االرئي�س الم�صري جمال‬ ‫وامتدت �شهرته �إلى العالم‪ ،‬وغنى في قاعة‬ ‫وقد ظهرت ق�صة حياته في �أعمال فنية في‬ ‫عبدالنا�صر‪ ،‬والرئي�س التون�سي الحبيب بورقيبة‪،‬‬ ‫�ألبرت هول في العا�صمة البريطانية لندن‪،‬‬ ‫ال�سينما والتليفزيون‪.‬‬ ‫وكذلك ملك المغرب الح�سن الثاني‪ ،‬وملك الأردن‬ ‫�أمام �أكثر من ثمانية �آالف متفرج‪ ،‬ل�صالح‬ ‫وج�سد النجم الراحل �أحمد زكي �شخ�صية‬ ‫الح�سين بن طالل‪.‬‬ ‫المجهود الحربى‪ .‬وقدم �أ�شهر �أغانيه الم�سيح‬ ‫عبدالحليم حافظ في فيلم "حليم" عام ‪.2006‬‬ ‫يتيم الأبوين‬ ‫وعدى النهار‪.‬‬ ‫كما قدم التليفزيون ق�صة حياة عبدالحليم‬ ‫�أي�ضا في م�سل�سل (العندليب حكاية �شعب)‬ ‫البلهار�سيا تهزم العندليب‬ ‫ولد عبدالحليم علي �شبانة‪ ،‬وهذا هو اال�سم الحقيقي‬ ‫قام ببطولته الفنان �شادي �شامل‪ ،‬الذي ي�شبه‬ ‫بد�أت معاناة عبدالحليم مع المر�ض منذ‬ ‫للعندليب‪ ،‬في ‪ 21‬يونيو ‪ ،1929‬بقرية الحلوات‬ ‫عبدالحليم �شكال‪.‬‬ ‫�صغره‪ ،‬حين �أ�صيب بمر�ض البلهار�سيا‪ ،‬الذي‬ ‫بمحافظة ال�شرقية‪ ،‬وكان الأخ الأ�صغر بين �أربعة‬ ‫نق ًال عن ال بي بي �سي‬ ‫كان منت�شرا �آنذاك في م�صر‪ ،‬من جراء نزوله‬ ‫�إخوة‪ .‬وخرج العندليب للدنيا يتيم الأبوين‪ ،‬فوالدته‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪17‬‬

‫مليون مشاهدة خالل‬ ‫ساعات لنانسي عجرم‬ ‫في اغنيتها الجديدة‬ ‫ظهر فيديو كليب لأغنية المغنية اللبنانية نان�سي‬ ‫عجرم "ما تيجي هنا"‪ ،‬فحقق ما يقارب مليون‬ ‫م�شاهدة خالل �ساعات من ن�شره‪.‬‬ ‫وظهرت عجرم بف�ستان �أحمر لترق�ص على �أنغام‬ ‫�أغنيتها وتلعب دور "ملكة البطيخ" في �سوق‬ ‫للخ�ضار والفاكهة‪ ،‬ليقب�ض عليها �أحد رجال‬ ‫ال�شرطة قبل �أن تتمكن من الفرار‪.‬‬ ‫وتنوعت تعليقات الم�ستخدمين حول الفيديو بين‬ ‫م�ؤيد ومعار�ض منها‪:‬‬

‫تعليق "‪" :"Ali Al Jaber official‬عندما‬ ‫تجتمع االنوثة الطاغية الكاملة وال�صوت الكامل‬ ‫والخبرة الطويلة والذكاء = نان�سي‪"..‬‬ ‫وقالت "ربى النا�صر" في تعليقها‪" :‬تعودنا من‬ ‫نان�سي �أغاني راقية ولحن وكلمات كلها اح�سا�س‬ ‫وتليق فيها‪ ،‬انت فعال مو نان�سي هنا ‪".‬‬ ‫�أما "‪ "mayosh‬فقالت‪" :‬اللي بعلق عالأغنية‪..‬‬ ‫االغنية ا�صال بدها دلع وحلو كتير الكليب بكفي‬ ‫غيرة"‪.‬‬

‫وقال "‪" :"RAMAK KA‬اختيار الأغنية‬ ‫والكليب غير الئقين بك بكل المقايي�س يانان�سي‬ ‫وال يحمالن �أي م�ضمون �أو ر�سالة ‪..‬ل�ست محتاجة‬ ‫لمثل ذلك �أ�صال لتظهري !!! ف�أنت تجاوزت مرحلة‬ ‫البدايات ب�أ�شواط كبيرة �أحببناها وتابعنا تطورك‬ ‫فيها‪ ..‬ال تعيدي نف�سك للوراء يا نان�سي بعد‬ ‫المكانة التي و�صلت لها في �سماء الفن وقلوب‬ ‫جمهورك!"‬

‫جرأة هيفاء وهبي في «حالوة روح» تستفز ناشطين‬ ‫�أطلق ن�شطاء على في�سبوك حملة "كفاية �إ�سفاف"‬ ‫داعين لمقاطعة فيلم "حالوة روح"‪ ،‬وهو �أول‬ ‫بطولة مطلقة للفنانة اال�ستعرا�ضية هيفاء وهبي‪.‬‬ ‫وبد�أ عر�ض "حالوة روح" بقاعات ال�سينما‬ ‫الم�صرية‪ ،‬في حين �سيعر�ض في كل من لبنان‬ ‫والعراق والأردن‪.‬‬ ‫ويعتبر "حالوة روح" �أ�صعب اختبار في م�شوار‬ ‫هيفاء وهبي الفني‪ ،‬لي�س فقط لأنه �أول بطولة‬ ‫�سينمائية مطلقة لها‪ ،‬ولكن �أي�ضا لما �أثير من‬ ‫�ضجة �سبقت عر�ض الفيلم الحتوائه على ما و�صف‬ ‫بـ"م�شاهد مخلة بالحياء"‪ ،‬و"�ألفاظ غير الئقة"‬ ‫لفظت على ل�سان طفل ي�شارك في الفيلم‪.‬‬ ‫ورفعت حملة "كفاية �إ�سفاف" �شعار "كفاية �أج�سام‬ ‫عارية �ضيعت �أخالق بنات م�صر و�شبابها"‪ ،‬وقارب‬ ‫عدد الملتحقين بها �سبعة �آالف م�ؤيد منذ انطالقها‬ ‫في ‪� 24‬آذار‪/‬مار�س المن�صرم‪.‬‬ ‫وكتب القائمون على الحملة الفي�سبوكية "اعتقدنا‬ ‫�أن ثورة التطهير الم�صرية ا�ستطاعت �أن ت�صل‬ ‫للكثير من ال�شرائح‪ ،‬لكن بات وا�ضحا �أن الثورة‬ ‫الم�صرية لم ت�صل ل�صناع الفن"‪.‬‬ ‫وا�ستغل الن�شطاء فيلم "حالوة روح" لالحتجاج‬ ‫على �أفالم وم�سل�سالت ما زالت في طور الإنتاج‬ ‫ويعتبرونها "�إ�سفافا" و�إخالال بر�سالة الفن‪.‬‬ ‫وقال �أحد المعلقين "في الما�ضي كانت الأفالم‬

‫تجمع العائلة‪ ،‬لم يكن الأب يخاف على �أبنائه �سواء‬ ‫من منظر خاد�ش للحياء �أو كلمة نابية‪ ،‬لكن اليوم‬ ‫�أ�صبحنا نخاف على �أوالدنا من م�شاهدة م�سل�سل‬ ‫يفتر�ض به �أنه �أنتج للعائلة"‪.‬‬ ‫ودعا عدد من القائمين على هذه الحملة �إلى تنظيم‬ ‫وقفة احتجاجية �أمام مقر جهاز الرقابة على‬ ‫الم�صنفات الفنية‪ ،‬اعترا�ض ًا على �إجازتها عر�ض‬ ‫هذه النوعية من الأفالم‪ ،‬التي قالوا �إنها تهدف �إلى‬ ‫�إف�ساد الذوق العام‪.‬‬ ‫ورف�ض مخرج الفيلم �سامح عبدالعزيز ما اعتبره‬ ‫هجوما �ضد الفيلم‪ ،‬وقال في ت�صريحات �صحافية‬ ‫�سابقة‪" ،‬قمت بت�صوير فيلم له ق�صة وم�ضمون يدور‬ ‫حول �شخ�صية «روح» ولي�ست الفنانة هيفاء وهبي‪،‬‬ ‫ولن �أقع في فخ االنجراف وراء تلك الهواج�س التي‬ ‫يرددها البع�ض من �أجل محاربة الفيلم قبل �أن‬ ‫ي�شاهدوه"‪.‬‬ ‫ورغم دعوات االحتجاج والمقاطعة �شهد "حالوة‬ ‫روح" �إقباال‪ ،‬وهو ما تراهن عليه هيفاء وهبي من‬ ‫�أجل الدفع بها �إلى نجوم ال�صف الأول في التمثيل‬ ‫ال�سينمائي‪.‬‬ ‫وعلى موقع تويتر‪ ،‬اختلفت المواقف بين مرحب‬ ‫بالفيلم ومعار�ض و�ساخر ال يمانع من �أن تكون‬ ‫هيفاء وهبي "حالوة روح"‪.‬‬ ‫عن راديو �سوى‬


‫‪18‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫شهيرات‬ ‫لم يذقن طعم األمومة‬ ‫على الرغم من زواجها ‪ 5‬مرات‪ ،‬اال ان ال�سندريال لم ترزق ب�أطفال طيلة حياتها‪ ،‬فقد تزوجت‬ ‫�سعاد ح�سني من الم�صور �صالح كريم ثم المخرج علي بدرخان وزكي فطين عبدالوهاب‬ ‫وال�سيناري�ست عامر عواد وقد رحلت وهي على ذمته باال�ضافة الى زواجها العرفي من‬ ‫عبدالحليم حافظ‪.‬‬ ‫النجمة �سهير رمزي ف�ضلت في بداية حياتها الفن‬ ‫على حلم االمومة وقد تزوجت من المو�سيقار حلمي‬ ‫بكر ولكنه طلقها لتم�سكها بالفن‪ ،‬وتزوجت بعد ذلك‬ ‫من محمود قابيل وفاروق الفي�شاوي‪ ،‬واخيراً من‬ ‫عالء ال�شربيني وقد اعترفت �سهير ب�أنها �أخط�أت‬ ‫في حق نف�سها حينما ف�ضلت الفن على االمومة‪.‬‬ ‫ورغم زواج النجمة الهام �شاهين لأكثر من مرة‬ ‫ومنهم رجل ال�سياحة اللبناني عزت قدورة ومن‬ ‫المنتج وخبير ال�سياحة عادل ح�سني اال انها لم‬ ‫ترزق ب�أطفال وقد تعر�ضت مرة واحدة للإجها�ض‪،‬‬ ‫وتعتبر الهام ابنة �شقيقتها اينا�س والتي تدعى‬ ‫الهام اي�ض ًا هي ابنتها التي لم تلدها‪ ،‬كذلك تعتبر‬ ‫�شقيقها ال�صغير امير ابنها البكر اي�ضاً‪ .‬النجمة‬ ‫ي�سرا تزوجت مرتين‪ ،‬المرة االولى كانت من رجل‬ ‫االعمال فادي ال�صفدي والتي �أجه�ضت منه وكان‬ ‫عدم االنجاب من احد اال�سباب التي ادت الى‬ ‫طالقها‪ ،‬ثم تزوجت من الم�صور والمخرج خالد‬ ‫�سليم ولم تنجب منه اي�ضاً‪ ،‬وتقول ي�سرا "�أنا مثل‬ ‫اية امر�أة طوال عمري كنت �أتمنى ان اكون �أم ًا وان‬ ‫ا�سمع كلمة "ماما" ولكنني �أدرك تمام ًا ان الدنيا ال‬ ‫تعطي االن�سان كل ما يتمناه"‪.‬‬ ‫تزوجت نبيلة عبيد لأكثر من مرة ويحيط بزيجاتها‬ ‫الكثير من الغمو�ض‪ ،‬فقد �أعلنت عام ‪2010‬‬ ‫انها تزوجت من المخرج ا�شرف فهمي في ال�سر‬ ‫ولكن ابنته جاال نفت ذلك‪ ،‬وقالت ان والدها اذا‬ ‫تزوج �سوف يخبرها بذلك‪ ،‬كما قالت نبيلة في‬ ‫ت�صريحات تلفزيونية انها تزوجت مرتين من‬ ‫�شخ�صيتين عربيتين‪ ،‬كما ك�شفت عن زواجها من‬ ‫الدكتور ا�سامة الباز باال�ضافة الى المخرج عاطف‬ ‫�سالم الذي تزوجته عام ‪ 1963‬وكان �أول زيجاتها‬ ‫وا�ستمر لمدة ثالثة اعوام ولكن �أي ًا من هذه الزيجات‬ ‫لم تجعل من نبيلة عبيد �أم ًاَ‪.‬‬ ‫الفنانة الكبيرة لبلبة تزوجت في نهاية حقبة‬ ‫ال�ستينيات من الفنان ح�سن يو�سف ولكنها اختارت‬ ‫الفن او ًال لتقوم بت�أجيل االنجاب وهو ما �أ�شعل‬ ‫الخالف بينهما لينتهي االمر بالطالق حينما‬ ‫�أ�صرت على الم�شاركة في فيلم "بنت بديعة" مع‬

‫ح�سين فهمي على الرغم من تحذير ح�سن يو�سف‬ ‫لها ب�أنه �سيطلقها اذا ما �أقدمت على ذلك‪ .‬لم ترزق‬ ‫الفنانة ليلى علوي بالأبناء بالرغم من زواجها من‬ ‫رجل االعمال من�صور الجمال والذي تزوجته في‬ ‫�سن كبيرة ما ادى الى عدم قدرتها على االنجاب‪،‬‬ ‫وقد �أقدمت ليلى على تبني طفل احد اقربائها الذي‬ ‫فقد والديه و�أطلقت عليه ا�سم خالد وهي تعامله‬ ‫كولدها تماماً‪ ،‬وكانت ليلى قد رف�ضت الزواج مرات‬ ‫عديدة من نجوم عر�ضوا عليها الزواج ولكنهم‬ ‫كانوا متزوجين وهذا ما ح�صل مع الفنان فاروق‬ ‫الفي�شاوي الذي رف�ضت عر�ضه للزواج حيث كان ما‬ ‫يزال متزوجاً‪.‬‬ ‫ت�ألقت ام كلثوم على مدار ع�شرات ال�سنوات و�أثرت‬ ‫المو�سيقى العربية ب�أعمالها الفنية المميزة ولكن‬ ‫يبدو انها فقدت جزءاً هام ًا من حياتها و�سط كل‬ ‫ذلك فربما لم تفكر كوكب ال�شرق في االنجاب طيلة‬ ‫هذه الفترة لذلك ت�أخر زواجها كثيراً‪ ،‬فقد تزوجت‬

‫وكان عمرها ‪ 56‬عام ًا من الدكتور ح�سن الحفناوي‬ ‫لتفقد فر�صتها في االنجاب وال�شعور باالمومة‪.‬‬ ‫اما الفنانة اال�ستعرا�ضية نيللي فقد تزوجت ثالث‬ ‫مرات ولكنها لم تنجب‪ ،‬تزوجت �أو ًال من المخرج‬ ‫ح�سام الدين م�صطفى ثم بعد ذلك من الملحن مودي‬ ‫االمام واخيراً من رجل �أعمال من �آل بركات عا�شت‬ ‫معه فترة في لندن‪ .‬وت�ؤكد نيللي انها ال ت�ستطيع ان‬ ‫ت�صف �شعور االمومة لأنها لم تجربه على االطالق‪.‬‬ ‫الفنانة الكبيرة �شادية تزوجت مرتين و�أجه�ضت‬ ‫مرتين ففي المرة االولى وبعد زواجها من الفنان‬ ‫الراحل عماد حمدي �أ�سقطت الجنين في ال�شهر‬ ‫الثالث وعندما تزوجت من �صالح ذو الفقار‬ ‫�أجه�ضت في ال�شهر الرابع‪ ،‬وبعد ان اعتزلت الفن‬ ‫واتجهت الى العبادة واالعمال الخيرية اعتبرت‬ ‫اوالد ا�شقائها هم �أوالدها‪.‬‬ ‫الم�صدر‪ :‬ال�شراع‬

‫شيرين عبد الوهاب‬ ‫تكشف السبب الحقيقي لبكائها‬ ‫في برنامج <ذا فويس>‬ ‫�شيرين عبد الوهاب ت�أثرت ب�أغنية "�ست‬ ‫الحبايب" من الم�شتركة وهم بعد معرفتها‬ ‫منذ �أيام قليلة ب�إ�صابة والدتها بمر�ض‬ ‫"ال�سكري"‪.‬‬ ‫تحدثت الفنانة �شيرين عبد الوهاب عن‬ ‫�سبب بكائها ب�شكل كبير في الحلقة ال�سابقة‬ ‫من برنامج ذا فوي�س و�أكدت �أنها ت�أثرت‬ ‫ب�أغنية "�ست الحبايب" من الم�شتركة وهم‬ ‫بعد معرفتها منذ �أيام قليلة ب�إ�صابة والدتها‬

‫بمر�ض "ال�سكري"‪ .‬وا�ضافت‪�" :‬أداء وهم لهذه‬ ‫الأغنية وجعني"‪.‬‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪19‬‬

‫ألبوم جديد‬ ‫لمايكل جاكسون‬ ‫يصدر الشهر‬ ‫المقبل‬ ‫�أعلنت �شركة "ابيك ريكوردز" للأ�سطوانات �أن‬ ‫�ألبوما ي�ضم ثماني �أغان �ألفها ملك البوب الراحل‬ ‫مايكل جاك�سون ولم ين�شرها‪� ،‬سي�صدر في ‪� 13‬أيار‪/‬‬ ‫مايو القادم بعد خم�س �سنوات تقريبا على وفاته‪.‬‬ ‫والألبوم الذي �سي�صدر في الواليات المتحدة يحمل‬ ‫عنوان "اك�سكايب" وهو عنوان �أحد �أغانيه‪ ،‬وبعد‬ ‫اطالعها على �أر�شيف �أربعة عقود خا�ص بملك‬ ‫البوب اختارت ال�شركة ثماني �أغان كان جاك�سون‬ ‫قد انتهى من ت�سجيل كلماتها‪.‬‬ ‫وطلبت "ابيك ريكوركدز"‪ ،‬وهي �إحدى فروع مجموعة‬ ‫"�سوني"‪ ،‬بعد ذلك من منتجين �إ�ضفاء "طابع ع�صري‬ ‫�أكثر" على المو�سيقى "مع المحافظة على جوهر"‬ ‫مايكل جاك�سون‪ ،‬بح�سب ما ذكرته في بيان‪.‬‬ ‫وقال ال ايه ريد رئي�س "ابيك ريكوردز" في البيان �إن‬ ‫مايكل ترك وراءه ت�سجيالت �صوتية ي�سعد �شركته �أن‬ ‫تقدمها بم�ساعدة منتجين عمل معهم النجم الراحل �أو‬ ‫كان يرغب كثيرا بالعمل معهم‪ .‬و�ست�ضم ن�سخة فخمة‬ ‫من الألبوم �أي�ضا الت�سجيالت الأ�صلية للأغاني‪.‬‬ ‫تجدر الإ�شارة �إلى �أن "�إبيك ريكوردز" �أ�صدرت في‬ ‫عام ‪� 2010‬ألبوما �أول بعد وفاة ملك البوب بعنوان‬ ‫"مايكل"‪� ،‬ضم ت�سع �أغان غير من�شورة �سجلت‬ ‫خ�صو�صا في الفترة الأخيرة من حياة الفنان‪.‬‬

‫شاكيرا‪ :‬بيكيه وافق لي على‬ ‫تصوير الكليب الساخن مع ريهانا‬ ‫�شاكيرا وريهانا ا�شتركتا في �أداء �أغنية "‪Can’t‬‬ ‫‪ "Remember to Forget You‬وعلى الرغم من‬

‫�أن العمل �صور في دي�سمبر �إال �أنه لم ين�شر �إال‬ ‫م�ؤخراً على "يوتيوب"‬ ‫بعد تعر�ضها وزوجها نجم فريق بر�شلونة لكرة‬ ‫القدم‪ ،‬جيرارد بيكيه النتقادات وا�سعة‪ ،‬ب�سبب‬ ‫ما اعتبر م�شاهد �ساخنة جمعتها مع المغنية‬ ‫الأميركية ريهانا‪ ،‬دافعت المغنية الكولومبية‬ ‫اللبنانية الأ�صل‪� ،‬شاكيرا عن الأغنية‪ ،‬م�ؤكدة �أنها‬ ‫�أخذت موافقة زوجها قبل ت�صوير الفيديو الكليب‪.‬‬ ‫�شاكيرا‪ :‬بيكيه وافق لي على ت�صوير الكليب ال�ساخن‬ ‫مع ريهانا‬ ‫و�أ�ضافت �أن هذا ما تفعله دوم ًا بالن�سبة لكافة‬ ‫�أعمالها‪ ،‬لأن رجلها غيور جداً‪ ،‬فهو رجل في‬ ‫النهاية‪ ،‬ويود �أن يكون كل �شيء تحت �سيطرته‪ .‬في‬ ‫المقابل‪� ،‬أكدت �صاحبة "‪� "whenever‬أنها فوجئت‬

‫بحجم ردود الأفعال المتعلقة بالفيديو المثير‬ ‫للجدل‪ ،‬علما �أنها كانت تعلم م�سبقا �أن الكليب‬ ‫الذي �صورته مع ريهانا لن يحوز ر�ضا الجميع‪،‬‬ ‫لكنها قامت بهذا العمل الفني بعد ما �شجعها بيكيه‬ ‫الذي "يحب �أن يكون كل �شيء تحت �سيطرته"‪.‬‬ ‫كالم الح�سناء البالغة من العمر ‪ 37‬عاماً‪ ،‬جاء‬ ‫في برنامج "‪ "ON Air‬مع المقدم الأميركي‬ ‫ال�شهير رايان �سيكري�ست‪ .‬يذكر �أن �شاكيرا وريهانا‬ ‫ا�شتركتا في �أداء �أغنية "‪Can’t Remember‬‬ ‫‪ ،"to Forget You‬وعلى الرغم من �أن العمل‬ ‫�صور في دي�سمبر‪� ،‬إال �أنه لم ين�شر �إال م�ؤخراً على‬ ‫"يوتيوب"‪ ،‬فح�صد م�شاهدات عالية جداً‪ ،‬بلغت في‬ ‫وقت ق�صير ن�سبي ًا حوالي ‪ 119‬مليونا‪ .‬ومن المقرر‬ ‫�أن تدرج الأغنية‪ ،‬في �ألبوم �شاكيرا الجديد‪ ،‬الذي‬ ‫�ستطلقه ال�شهر المقبل‪.‬‬ ‫عن موقع العرب‬


‫‪20‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫في الذكرى‬ ‫الثالثة والثمانين‬ ‫لرحيل‬ ‫«جبران خليل جبران»‬ ‫مادونا ع�سكر‪ /‬لبنان‬ ‫"الوطن ّيون ينت�سبون �إلى الوطن‪ ،‬و�أ ّما العباقرة والمبدعون فالوطن ينت�سب �إليهم"‪ّ ( .‬‬ ‫ال�شاعر هنري زغيب)‪.‬‬

‫االحتفال بذكرى العظيم "جبران خليل جبران"‬ ‫وقو ة روحه‪ .‬وال‬ ‫هو االحتفال بح�ضور الوطن ّ‬ ‫نريد بال ّذكرى ال ّتذكّ ر‪ ،‬والوقوف للحظات �أمام‬ ‫أدبية وف ّن ّية لجبران وح�سب‪ ،‬و �إ ّنما‬ ‫�أعمال � ّ‬ ‫نريد بها �صوت ًا حا�ضر اً في عمق وجداننا‬ ‫و�ضمائرنا‪ ،‬يح ّد ثنا بعظمة الكاتب وجالل‬ ‫ر�سالته وقدرة فكره على تبديل معالم الكون‪.‬‬ ‫روحية تح ّثنا على الحفاظ‬ ‫كما نريدها وحدة‬ ‫ّ‬ ‫على "جبران" الوطن‪� .‬إ ّنه الوطن ا لّذي ننتمي‬ ‫يعر ف ع ّنا وعن كنز معرفتنا‪،‬‬ ‫�إليه وا لّذي‬ ‫ّ‬ ‫ّغوي في العالم‪.‬‬ ‫ل‬ ‫وال‬ ‫أدبي‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫وح�ضورنا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الوطن غير البلد‪ ،‬فالبلد هو مكان نقطن فيه‬ ‫معينة نحيا فيها‪ ،‬وقد‬ ‫ي� ّؤمن لنا م�ساحة‬ ‫ّ‬ ‫تعجبنا �أو ال‪ ،‬وقد نرتاح فيها �أو ال‪ .‬قد ُي�سلب‬ ‫م ّنا وننا�ضل �سنين طويلة في �سبيل ا�ستعادته‪،‬‬ ‫وقد نب ّدلها ببلد �آخر ونرتبط با�سمه‪ .‬و � ّأما‬ ‫الوطن فهو الكرامة والمجد ا لّذي نتكلّل به‪،‬‬ ‫وتنمي‬ ‫هو ا لأنفا�س ا لّتي تنيلنا عذوبة الحياة‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫الحر ّية‪.‬‬ ‫فينا �أرواح ًا �سابحة �أبد اً في �سماء‬ ‫ّ‬ ‫جغرافيته عبر الع�صور‪ ،‬وما لنا ال‬ ‫البلد تتب ّد ل‬ ‫ّ‬

‫وجغرافيته �شم�س‬ ‫الجميل بتف ّتح براعمه‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫منب�سطة في �أقطار ا لأر�ض ا لأربعة‪ .‬م�ساحته‬ ‫تغرد �أدبها بلغات متع ّددة‬ ‫لغة و�سع الكون‪ّ ،‬‬ ‫وتر ّنم نورها في �سراج ُو�ضع على منارة‬ ‫العالم لي�ضيء لك ّل من في ا لأر�ض‪ .‬ورحيل‬ ‫حوله �إلى لغة‪� ،‬إلى فكر‬ ‫"جبران" عن عالمنا ّ‬ ‫الرحيل غياب ًا و�إ ّنما‬ ‫قائم بح ّد ذاته‪ ،‬فما عاد ّ‬ ‫و�سرها‬ ‫ازدياد الح�ضور‪ ،‬وتج ّذ ر معنى الكلمة‬ ‫ّ‬ ‫يتحول‬ ‫في كياننا و �أر�ضنا‪ .‬فالكاتب ما لم‬ ‫ّ‬ ‫�إلى لغة بقي عند حافة الحروف ورحل قبل �أن‬ ‫فكرية‬ ‫يرحل‪ .‬و"جبران"‪ ،‬من � ّأ�س�س �إلى نه�ضة‬ ‫ّ‬ ‫حراً‪ ،‬الج �أعماق ا لإن�سان‬ ‫و� ّ‬ ‫أدبية‪ ،‬ولد طائر اً ّ‬ ‫ال�سماء‪.‬‬ ‫�صفحة‬ ‫والم�س‬ ‫ّ‬ ‫البهي ‪،‬‬ ‫ال�سعيد‬ ‫"جبران" الوطن‪ ،‬ني�سان‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اهي‪ " .‬جبران"‪،‬‬ ‫يعود لنا‪ ،‬و� ّأما الوطن فهو الكيان ا للاّ محدود‪ ،‬والمتج ّدد �أبد اً بربيعه ال ّز ّ‬ ‫ال�سنابل‬ ‫ي�ضم‬ ‫ال�ساكن فينا �أبد اً مهما تب ّدلت الجغرافيا ومهما لبنان الغادي �إلى الحقول‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الر ّب‬ ‫يد‬ ‫يلثم‬ ‫ماء‬ ‫ال�س‬ ‫تحول ال ّتاريخ‪.‬‬ ‫�أغمار اً‪ ،‬والمتعالي �إلى ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫المت�سامي‪.‬‬ ‫� ّإن "جبران خليل جبران" هو وطن‪ ،‬كيان ال‬ ‫خا�ص لمعكم‬ ‫محدود يمت ّد في داخلنا‪ .‬تاريخه تحايا ني�سان‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫قصيدتان من االدب الكوردي في المهجر‬ ‫بالدي‬ ‫تباركك نجوم غربة الروح‬ ‫تقبلك ليالي �سفر‬ ‫على مائدة قروي‬ ‫ي�سافر في �أغوار الفقر‬ ‫و�أزمنة ثورات كئيبة‬ ‫من بلدان لم تثمر بدل رفو‪ /‬النم�سا‪/‬غرات�س‬ ‫ا�شجار نخيلها بعد!!‬ ‫عبء على �شعوبها‬ ‫�سيا�سيوها لعبة �شطرنج‬ ‫ال يحيا فيها �سوى الملك‬ ‫ولذا مقت غاندي‬ ‫ال�شطرنج والملك‬ ‫كي يظل ال�شعب والوطن‬ ‫�أيا غاندي‪..‬‬ ‫ع�سلك التهمه الفا�سدون‬ ‫وفقير معدم تنا�سى لقمة عي�شه‬ ‫وردد‪:‬‬ ‫(بالدي بالدي بالدي‬ ‫لك حبي وف�ؤادي)‪.‬‬ ‫وفي بالد الرافدين والتمر المزيف‬ ‫ممثلو �شعب‪..‬نواب برلمان‬ ‫با�سم ال�شعب‬ ‫يلتهمون ب�شراهة لقمة‬ ‫اليتامى والثكالى‬ ‫و�شعب يغفو على عزف‬ ‫معزوفة مزيفة ي�سمونها‬ ‫ديمقراطية‬ ‫�سلوة الروح‬ ‫تقاليد بالد‬ ‫تمرغ في م�ستنقعات(نفاق�ستان)‬ ‫على ا�ضواء قمر‬ ‫وامل كاذب‬ ‫ومحاكم تق�ضم ظهر البعير‬ ‫في بالد تخلو من �صحارى‬ ‫الروح‪.‬‬ ‫م�صر ‪ /‬جنوب �سيناء ‪2014‬‬

‫‪21‬‬

‫بركات األم‬

‫(بورجاخ)*‬ ‫�أنهار تقارع طبول حرب‬ ‫على امعاء فارهة‬ ‫جمال والق يتناثر‬ ‫في �آفاق برد‬ ‫يالم�س جبين (بورجاغ)‬

‫من منا ما زال يذكر الح�ضن الأول والقبلة‬ ‫الدافئة على الجبين وتلك العينان المفعمتان‬ ‫بالود والأمل ودعوات النجاح والبركة‬ ‫والأمان ؟ من ين�سى اللبن الفيا�ض والخبز‬ ‫الدافئ والح�ساء ال�ساخن و�سهر الليالي‬ ‫ونكران الذات والحب الخالد وقمة التفاني ؟‬

‫�ألوان �أمواج بحيرة(فورتير)‪.‬‬

‫الذاكرة عاجزة عن ا�ستح�ضار كل ال�صور‪،‬‬ ‫الكلمات ال تكفي لو�صف هذا المخلوق‬ ‫اال�ستثنائي‪ ،‬بحار الدنيا مداد مهدي عامري‬ ‫و �أ�شجارها �أقالم والكتابة عنك مراودة‬ ‫للم�ستحيل‪ ،‬و ع�شق‪ ،‬و ان�صهار مع الجمال و‬ ‫توحد دائم بمعاني الوفاء‪.‬‬

‫ق�صائد الع�شق الأزلي‬

‫الأم‪...‬‬

‫جبال القردة ولعب الأطفال‬ ‫وح�سناوات تناغمن‬

‫في بالد تعانق �شعر‬ ‫رومان�سية الإن�سان‬ ‫على حواجب �أيام‬ ‫و�ساللم الزمن‬

‫ال‪� ...‬أعلم �أني ال �أبالغ‪� ،‬أفكاري �صافية‪،‬‬ ‫القمر في ال�سماء منير بهي رائع اال�ستدارة‪،‬‬ ‫و تعتريني رغبة مجنونة في الكتابة‪...‬‬ ‫فالكتابة تجرد و اعتراف و خال�ص و �أكبر‬ ‫و �أعظم انت�صار على الذات‪.‬‬ ‫�أين �أنا ؟ �إلى �أين �أذهب ؟‬

‫مدن قديمة‬ ‫على �ضفاف بالد البحيرات‬ ‫للحظات هوى �سرمدي‪،‬‬ ‫�أغنية �شم�س في مملكة الغيوم‬ ‫وحكايات �ضباب يالم�س �أم�سيات ت�شرين‪..‬‬ ‫من دون نهاية‪.‬‬ ‫النم�سا ‪ /‬اقليم كيرنتن ‪2013‬‬

‫* بورجاغ‪...‬منطقة �صغيرة تقع على �ضفاف بحيرة فورتير في اقليم كيرنتن النم�ساوي‬

‫عندما �أكملت الثامنة ع�شرة من عمري و نلت‬ ‫�شهادة البكالوريا‪ ،‬حزمت حقائبي‪ ،‬و ودعت‬ ‫�أ�صدقائي‪ ،‬و جهزت نف�سي لبعثة درا�سية �إلى‬ ‫الواليات المتحدة‪ .‬كنت فرحا بهذه الحياة‬ ‫الجديدة التي تنتظرني هناك‪ ،‬و كانت معي‬ ‫في المطار ت�شيعني بعينين دامعتين و وجه‬ ‫ك�سيف غارق في ظالل من الحزن و التفكر‪.‬‬ ‫خا�ص لمعكم‬

‫خا�ص لمعكم‬


‫‪22‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫عن زامل و النواب و شط البدعة و آخرين*‬ ‫"ولك يا ريل ال تكعر‪ ..‬خذت ولفي و �أريدنه"‬ ‫كنا ق�صار القامة‪ ،‬و نخالت حمود الثالث بثمرها‬ ‫المغري تنت�صب ك�أكبر تحدي لنا في هجيرة �آب‪..‬‬ ‫• تخيل لو اننا يومها ح�صلنا على ذلك الزجاج‬ ‫الكروي الملون الذي كان في حوزة �إبن دويج‪ ،‬ما‬ ‫كان ي�سميه بال ُدع ُبل‪ ،‬هل �ستكون ذكريات طفولتنا‬ ‫كما هي الآن كالحة و دون �ألوان؟‪........‬‬ ‫هكذا بد�أت �ضحكتي الطويلة يا حمد‪..‬‬ ‫مزيج خزفي من �شوق يعوم على دهلة** ت�سا�ؤالت‪،‬‬ ‫دونته في ر�سائل �ألكترونية لرفيقتنا الثالثة حول‬ ‫ذكريات الطين‪ ،‬و الفيء‪ ،‬و دمع التبرزل الذي نلعقه‬ ‫ع�سال في �أحالمنا‪ ..‬مع وخزة �شوك دامية تذكرنا‬ ‫دوما انه ما كان �سوى دمع في مخيلة زامل‪..‬‬ ‫خلف جنازته م�شينا جميعا �صامتين‪ ،‬و نحن نرقب‬ ‫بعثرة �سيول الدمع لق�صائد ديوان (المكير) بين ت�سيل بهدوء على البودرة القبيحة‪ ،‬و �أحمر ال�شفاه‬ ‫�شط البدعة‪ ،‬و بغداد‪ ،‬و الزقورة‪ ،‬و ظل �شاب �أحمق العاهر الذي �أخفيت وجهي خلفه‪..‬‬ ‫ن�سي �أن ينام على "خوانيك الريل و هو يكعر" رفقا‬ ‫�أتمنى لو انني الآن �ألج معك العالم الملون ذاك‬ ‫ب�سمرائه‪..‬‬ ‫في دعبلة واحدة من دعابل ابن دويج‪ ،..‬هل كنا‬ ‫بب�ساطة لم يطالبه بال�صمت كي توا�صل �إغفاءتها‪� ..‬سنخرج لنرى ما حل بالنواب بعدها في �سورية؟‪..‬‬ ‫لم يدرك �أي�ضا لحماقته انه يمعن في التمثيل بجثة‬ ‫لعلك تجد في ذلك جريمة‪ ،‬و انت تقترب من قد�سية‬ ‫زامل الممزقة في حادث �سيارة مفتعل‪..‬‬ ‫من�صة البيت الأبي�ض‪� ،‬أدام اهلل ظله‪ ،‬و قد�س �سره‪..‬‬ ‫و لأنها حلمت ب�أعذاق ال تطولها �أيدي ال�صغار فقد هناك حيث ي�صنع قرار الكلمة التي �ستعلن قبل‬ ‫ردت بحما�س على �أهزوجتك الجن�سية‪:‬‬ ‫نطقها ب�سنين‪..‬؟؟‪..‬‬ ‫• غفوت بك‪ ،‬و لأجلك‪ ،‬و منك‪ ،‬و حولك‪ ،..‬ثم‬ ‫ا�ستدركت خجال و نظرات الجميع ت�ستنكر �شبقها‪:‬‬ ‫• و ك�أنني بها بقيت "عثوكه ما تنالح"‪..‬‬ ‫�أ�أنا بحاجة يا حمد لإ�ستئذانك كي �أ�شارك زامل‬ ‫دموعه؟‬ ‫رائحة الهيل تعطر المكان‪ ،‬و �صوت الهاون يطغي‬ ‫على �صوت قطار يقف بين طيفي و طيفك كالحية‬ ‫الرقطاء‪ ،‬و مظفر الوحيد مع قلمه و دفتره الذي كان‬ ‫يعلم انني مررت بك‪..‬‬

‫ع�شقنا الأغنية معا‪ ،‬و هي تذاع من مذياع كبير‬ ‫في �صريفة ناهي‪ ،‬و بقيت تدور في ر�أ�سينا‬ ‫كدوالب العيد على �أر�ضية تلمع‪ ،‬نكاد �أن نرى فيها‬ ‫وجهينا في ق�صور الرئي�س‪ ،‬و قرب حنو دجلة على‬ ‫الجثامين الطافية‪ ،‬و على �صفحة ال�سين الحالمة‪ ،‬و‬ ‫وح�شة التايمز‪ ،‬و �ضياع الم�سي�سيبي حيث �إرتحلت‬ ‫قوافي المراهقة‪ ،‬و �ألواننا الخ�شبية العابقة بروائح‬ ‫المدر�سة المتوغلة في الريف‪ ،‬و طين ال�شتاء الزلق‪..‬‬

‫و ربما لو حاولنا �إعانة بع�ضنا البع�ض على ت�سلق‬ ‫نخالت حمود قرب �أر�ض �أبي المحت�شدة بالطماطة‬ ‫ح�سنا‪ ،‬كالنا �سمع تلك المعلومة من خالي المغيب‪ ،‬و البطيخ لحظينا ببع�ض حلم زامل الدبق‪..‬‬ ‫و �شقيقك ال�شهيد‪..‬‬ ‫• �أر�أيت كم هي دبقة �أحالمنا؟‪ ،‬دبق ال�شهوة؟‪ ،‬دبق‬ ‫الدخول في كروية الزجاج و �سحره من العبث غير التبرزل؟‪ ..‬جميعه دبق‪ ..‬له �أجنحة التحليق بعيدا‬ ‫الم�ستحب في م�ضيفك المتنحي جدا عن "الريل"‪ ،‬عن مرارة الحنظل في كل ما �أعقبه‪..‬‬ ‫و حكايات مظفر العدمية التي لم تقتحمها درا�سة ب�ضع حبات من التبرزل كانت �ستجعلني �أغ�ض‬ ‫جدوى �أبدا‪..‬‬ ‫الطرف عما قاله النواب فيك‪:‬‬ ‫�أ�شهد يا حمد ان ثرثرتي تلك خارج كل مقايي�س "يا ريل طلعوا دغ�ش و الع�شكـ جذابي"‬ ‫العلماء‪ ،‬و قراءات الح�ضارات‪ ،‬خارج الخطط‪ ،‬و‬ ‫كانت �ستجعلني �أ�صنع من الحنظل غابات تبرزل‪..‬‬ ‫المخططات‪ ،‬و تخطيطات العري بقلم الر�صا�ص‪..‬‬

‫و حتى هذه اللحظة مازال ر�أ�سك في حجري‪ ،‬و �أنا �أين كنت �ستدور بي بعدها؟‪� ،..‬ألي�س بعد دوران‬ ‫الأر�ض و ثبوتنا من زيف؟؟‪..‬‬ ‫•ت�س�ألني لماذا يا حمد ؟‪ ،‬لأنه بب�ساطة كان يجل�س �أغني لك‪:‬‬ ‫جواري في القطار القديم‪ ،‬و الكحلة الرخي�صة التي‬ ‫ي�صعب علي الخروج من الم�ضيف‪ ،‬من رائحة‬ ‫ا�شتريتها من �سوق الجملة في ال�شورجة كانت " �آنه ارد الوكـَ لحمد \ ما الوكـَ انا لغيره"‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫"الهيل"‪ ،‬من "ال�سنابل"‪ ،‬من "القطا"‪ ،..‬من‬ ‫"الخزامات"‪ ،..‬من "زغرنا و لعبة الطفيرة"‪..‬‬ ‫بالأم�س طاف بي زامل حتى وقف عند �شط البدعة‪،‬‬ ‫كان مخمورا‪ ،‬و راعه �أن يرى �صورة منارة تنت�صب‬ ‫كذكر م�ستبد في عذوبة الماء‪..‬‬ ‫• �إنتحى بي جانبا يا حمد‪ ،..‬و قال لي �سره‬ ‫الأخير‪ ،‬قبل رحيله الأخير‪:‬‬ ‫"يا ال�شاتل العودين خ�ضر فرد عود"‪..‬‬ ‫ك�أنني �صحوت على كابو�س القطار‪ ،‬و هو يم�ضي‬ ‫بعيدا عن النا�صرية‪ ،‬و يقترب من الب�صرة‪ ،‬محطة‬ ‫بعد �أخرى‪ ،‬زاعقا دون رحمة بال�سمراء من جديد‪..‬‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪23‬‬

‫�س�أعترف دون تزويق‪ ،‬ال رفيقتنا الثالثة ردت على اال�سفلت البغي�ض‪..‬‬ ‫ر�سائلي‪ ،‬و ال �شط البدعة �إحتفظ بوجه زامل‪� ..‬أما‬ ‫مظفر فقد زار الوطن‪ ،‬و هو يعاني من داء الرعا�ش‪ • ..‬يفتر�ض ان �أ�ضع الكثير من الهوام�ش لأ�شرح كل‬ ‫و حين علم انك دفعتني دفعا الى ر�صيف العهر‪ ..‬ما هو ع�صي على الفهم ب�سبب �إختالف اللهجات‬ ‫عاد نادما‪ ،‬فقد بدت بغداد مطحونة ككرات من بالن�سبة للقراء الكرام من غير العراقيين‪ ،‬لكني‬ ‫زجاج ملون‪ ،‬ال يمكن مالم�سة �أر�ضها دون العودة توقفت حين وجدت الهوام�ش �أكبر من الن�ص نف�سه‪.‬‬ ‫بعدد هائل من �شظايا الدعبل‪..‬‬ ‫�أكتفي هنا بن�صيحة واحدة‪ ،‬الن�ص يعتمد على‬ ‫ما جاء في ديوان (المكير) لل�شاعر الراحل زامل‬ ‫دعبل ابن دويج‪..‬‬ ‫�سعيد فتاح‪ ،‬و بالذات ق�صيدة (فرد عود) و ق�صيدة‬ ‫هل تعرف كم ت�ؤلمني �شظايا الدعبل؟ كم ي�ؤلمني (المكير) منه‪ ،‬و ما جاء في ق�صيدة (الريل و حمد)‬ ‫لل�شاعر مظفر النواب‪ ،‬و بالإمكان العثور على‬ ‫حجم ابن دويج و تمثاله و�سط بغداد؟‪..‬‬ ‫كليهما‪ ،‬اعني الديوان و الق�صيدة على غوغل‪ ،‬و كل‬ ‫�أم انك �أغلقت ال�صفحة الألكترونية الآن منزعجا‪ ،‬ما هو مح�صور بين قو�سين �صغيرين �أبيات �شعر �أو‬ ‫كما اغلقت دفتي الذاكرة على �صورة زامل بدم كلمات مقتب�سة منهما‪.‬‬ ‫بارد؟‬

‫ال �أظنك �ستلحق بلهاث ال�صور‪ ،‬و �أنا �أقف عند‬ ‫النخالت الثالث‪..‬‬ ‫عاتبني النواب ب�شدة عند الغراف‪ ،‬مزق �آخر ما بقي‬ ‫** الدهلة باللهجة العراقية هي الماء المخلوط‬ ‫اكت�شفت ان علي �أن �أعود للنا�صرية‪ ،‬ال �سواها‪ ،‬و لي منك‪..‬‬ ‫مع طينه‬ ‫�ألف عبرة تخنقني‪� ،‬أنظر الى النهر فاذكر وقوفي كان ردي ب�سيطا‪ ..‬ب�ساطة من يقيمون مع النخيل‬ ‫معك‪ ،‬و �أ�سمع �صوت زامل ي�صبرني‪ ،‬و �أرد ب�سيل من على ال�ضفاف‪� ..‬سيل من دموع زامل مع بيت من‬ ‫تبرزل نخالت حمود المزروعة في رحمي‪:‬‬ ‫�شعر مظفر‪:‬‬ ‫خا�ص لمجلة معكم‬ ‫"المفطوم �شي�صبره؟"‬ ‫" و ال تم�شي م�شية هجر\ قلبي بعد ما مات"‬

‫�سيكون ذلك ع�سير الفهم �أمام الإح�صائيات التي بعد دهر‪ ،‬يا حمد‪ ،‬وجدت اننا مازلنا ق�صار القامة‪،‬‬ ‫تقول ان معظم الر�ضع ي�ست�سيغون الحليب ال�صناعي و نخالت حمود بتبرزلها تنت�صب ك�أكبر تحدي لنا‬ ‫�أكثر من حليب الأم‪..‬‬ ‫في هجيرة �آب‪� ،..‬أنت في م�ضيفك الذي ي�أنف من‬ ‫�صوت ريل قديم‪ ،‬و لعبة �سمجة كلعبة الدعبل‪ ،‬و �أنا‬ ‫�آه‪ ..‬يا حمد‪..‬‬ ‫في دوامة المحطات من المكير و اليه برفقة لون‬

‫الغباء الرحيم‬ ‫من �أر�شيف زياد الرحباني‬

‫القراء الكرام �إتمام القراءة حتى‬ ‫�أوالً‪� :‬أرجو من ّ‬ ‫النهاية‪ ،‬قبل �إ�صدار‬ ‫عدائي مع �أولى كلمات هذا «ال�شيء»‬ ‫�أي رد فعل‬ ‫ّ‬ ‫التالي‪ :‬ثاني ًا ‪� :‬أع ّزائي‪،‬‬ ‫تحية وبعد‪�...‬إن ا ّتهام المر�أة بالغباء المفاجئ‬ ‫لي�س معيب ًا وال مهين ًا‬ ‫وال حتى عن�صرياً‪ ،‬وخا�ص ًة �أنها �صف ٌة غير قائمةٍ‬ ‫بحد ذاتها‪ ،‬فهي لي�ست‬ ‫الوحيدة‪ ،‬ال بل هي (بخالف ما يتبادر �إلى‬ ‫�أذهانكم وال �أعرف م�صدره‬ ‫تاريخياً) �أ�سلم ال�صفات و�أكثرها �إن�سانية لديها‬ ‫ودون منازع (و�أعني‪:‬‬ ‫محب ٍذ �أينما حلّ‪،‬‬ ‫غير‬ ‫ً‪،‬‬ ‫ا‬ ‫عموم‬ ‫المر�أة)‪� .‬إن الغباء‬ ‫ّ‬ ‫�أدري‪ ،‬لكن الغباء‬ ‫المفاجئ عند المر�أة‪ ،‬محمو ٌد م�شكور‪� .‬إنه مباركٌ‬ ‫مبروك‪ .‬فهو فطري ومتوازن‬ ‫بالغريزة‪� ،‬إذ �إنه ال يظهر ويتف�شى �إ ّال في لحظة‬ ‫الرفق بالمجتمع العام‪،‬‬

‫عليهن (و�أعني‪:‬‬ ‫عند حلول الر�أفة بالب�شرية‬ ‫َّ‬ ‫الن�ساء)‪ ،‬وهي‪ ،‬عاد ًة ما تكون‬ ‫وي�سمى بالمحكي اليومي‪ :‬في‬ ‫قبل �آخر رمق‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫اللحظة الأخيرة‪ ،‬وتكون طبع ًا‬ ‫دائماً‪ ،‬منا�سِ بة‪ .‬تكون ويح ّل من بعدها فوراً‪:‬‬ ‫الحمد هلل‪.‬‬ ‫�أع ّزائي‪� ،‬إن عار�ض الغباء العابر الموقوت (�إذا‬ ‫جاز التعبير) يعيد �إلى‬ ‫أزلي‪،‬‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫الطفولي‬ ‫وجهها‬ ‫أ�سا�سي‪،‬‬ ‫المر�أة رونقها ال‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫عجزها المزعوم المثير‬ ‫لكل �أنواع الإثارة‪ ،‬تت�ص ّدرها ال�شفقة‪� .‬إنه‪� ،‬سبحان‬ ‫اهلل‪ ،‬يعيد �إنعا�ش‬ ‫فُتات الرجولة المتطاير في كل «حدب بال �صوب»‪،‬‬ ‫غباء‬ ‫طوال اليوم‪� .‬إنه ٌ‬ ‫غباء �أراده‪ ،‬ل ُيطَ ْمئ َِن‬ ‫الخالق‪.‬‬ ‫رحيم‪ .‬هكذا �شاءه‬ ‫ٌ‬ ‫الرجل �إلى �أنه‪� ،‬إن‬ ‫المن�سق‪،‬‬ ‫ت‬ ‫المبي‬ ‫م‪،‬‬ ‫ع‬ ‫المن‬ ‫ال�شر‬ ‫َّ‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫هو احتملَ م�سار ّ‬ ‫المت�سرب‬ ‫الثابت‬ ‫ّ‬ ‫ال�شر‬ ‫م�سار‬ ‫كلل‪،‬‬ ‫دونما‬ ‫فيه‬ ‫والمتغلغل‬ ‫منها‪،‬‬ ‫ّ‬ ‫الملطَّ ف بالعناق‪ ،‬المجاور‬ ‫ُ‬ ‫دنو‬ ‫للخناق الم�س َّهل كالرواق‪ ،‬حتى بلوغه �شعور ّ‬ ‫الأجل واالختناق ــــــ‬ ‫�إن هو َف َعلْ‪ ،‬ح َّل فيه هذا الغباء‪ ،‬حلّت فيه نعم ُة‬ ‫هذا الغباء‪� .‬إنه‬

‫د‪ .‬ماجدة غ�ضبان الم�شلب ‪ -‬كاتبة عراقية‬ ‫طبيبة بيطرية‬ ‫لها م�ساهمات عديدة في ال�شعر والمقاالت‬ ‫والق�ص�ص الق�صيرة‬ ‫�أ�سا�ساً‪ ،‬ال�صفة اليتيمة الوحيدة التي‪ ،‬في هذه‬ ‫ال�شر»‪.‬‬ ‫اللحظة‪« ،‬تك�سر ّ‬ ‫وكيف ال؟ فهو يثير لديه ال�سخرية ومن ثم ال�ضحك‬ ‫فيتحول ليثير عنده‪ ،‬وهذا‬ ‫ّ‬ ‫ما يحدث دوماً‪ ،‬ال�شفقة‪ .‬هنا‪ ،‬تكتمل الدورة‬ ‫وينتقل �إليه الغباء‪ .‬لكن‬ ‫نا�ضج‪،‬‬ ‫‪،‬‬ ‫ونهائي‬ ‫ي‬ ‫د‬ ‫ج‬ ‫ؤه‬ ‫�‬ ‫الفرق هنا كبير‪ .‬فغبا‬ ‫ّ‬ ‫ٌّ‬ ‫ٌ‬ ‫ّ‬ ‫فهو �أ�صي ٌل موروث‪.‬‬ ‫ثابت‪ ،‬فهو مرتبط بقيم تالزمه تاريخي ًا‬ ‫غبا�ؤنا‬ ‫ٌ‬ ‫كالعنفوان والعزم‪،‬‬ ‫كالب�أ�س والف�أ�س وكل ما �إلى ذلك من دهاء‬ ‫فغباء‪.‬‬ ‫َتكْره المر�أ ُة ال�شفق َة في �صميمها‪ ،‬لكنها ت�ستثيرها‬ ‫�سر‬ ‫بالغباء‪ .‬وما ّ‬ ‫ال�سر الوحيد؟‬ ‫هو‬ ‫فهل‬ ‫هم‬ ‫وما‬ ‫أدري‪،‬‬ ‫ذلك؟ ال ولن �‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫المهم �أن كرهها‬ ‫ّ‬ ‫ال�شر فيبد�أ النهار هكذا‪،‬‬ ‫لل�شفقة ي�ستثير لديها‬ ‫ّ‬ ‫وهكذا ينتهي النهار‪.‬‬ ‫َهلاّ �أعدنا ح�ساباتنا‪ ،‬والأَ ْولَى انطباعاتنا عن‬ ‫الذكاء والغباء؟‬ ‫�أرجوكم‪ ،‬ما هو و�أين هو الذكاء؟‬ ‫مالحظة‪ :‬جمع امر�أة = ن�ساء!‬


‫‪24‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫الصحة العـــــامة‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫�أ�سبابها وعالجها ‪...‬‬

‫االكزيمـــــا‬ ‫االكزيما هي التهاب حاد ل�سطح الجلد‪ ،‬تت�سبب في الم�سكنات‪ .....‬وغيرها‪.‬‬ ‫حدوث �إحمرار بالجلد وت�ضخمه ي�ؤدي �إلى تق�شر • المواد الم�صنعة كيميائي ًا في المالب�س‪ :‬كمواد‬ ‫الجرح وحك جلدي �شديد وت�ؤدي زيادة عملية حك دباغة االحذية‪ ،‬والمطاط المعالج في القفازات‪� ،‬أو‬ ‫بع�ض المالب�س الداخلية‪.‬‬ ‫الجلد وتق�شيرة �إلى بقاء الجلد �سميك ًا وحاداً‪.‬‬

‫انواعها‬

‫• االكزيما التالم�سية‪ :‬ذات المن�ش�أ الخارج‬ ‫• االكزيما البنيوية‪ :‬ذات المن�ش�أ الداخلي‬

‫كيفية الإ�صابة‪:‬‬ ‫توجد الأكزيما ب�أنواع متعددة ُ�أخرى‪ ،‬لكن �سبب‬ ‫حدوثها هو �إ�ضطراب خا�ص في الجملة المناعية‬ ‫التح�س�سية عند الإن�سان الم�صاب‪ ،‬فالتفريق‬ ‫والت�شخي�ص لهذه الأنواع من االكزما يتطلب‬ ‫�إ�ست�شارة طبيب جلدية لو�ضع الت�شخي�ص ال�صحيح‬ ‫ومن ثم الخطط العالجية المنا�سبة‪.‬‬ ‫�إن الم�صابون باالكزيما �أكثر من غيرهم عر�ضة‬ ‫للإ�صابة بامرا�ض الح�سا�سية الأخرى مثل الربو‬ ‫والتهاب الأنف التح�س�سي وهذا ما يعرف بالثالوث‬ ‫التح�س�سي‪.‬‬ ‫بالن�سبة لالكزيما التالم�سية فهي تحدث نتيجة‬ ‫التالم�س مع مادة معينة يحدث الطفح الجلدي في‬ ‫منطقة محددة وغالب ًا يكون لها حدود ظاهرة‪.‬‬ ‫وفي بع�ض اال�شخا�ص الذين يعانون من الح�سا�سية‬ ‫من مواد معينة‪ ،‬اليحدث لهم االلتهاب الجلدي من‬ ‫�أول تعر�ض للمادة الم�س�سبة للح�سا�سية ولكن‬ ‫قد يحدث االلتهاب عند التعر�ض الثاني للمادة‬ ‫وي�ستمر من �أربع �إلى �أربع وع�شرين �ساعة‪.‬‬

‫�أ�سباب حدوث االكزيما التالم�سية‪:‬‬ ‫من �أهم الأ�سباب التي ت�ؤدي للإ�صابة بالأكزيما‬ ‫التالم�سية‪:‬‬ ‫• مواد التجميل‪ :‬المواد الكيميائية مثل التي‬ ‫ت�ستخدم لإزالة ال�شعر الزائد‪ ،‬طالء الأظافر‪،‬‬ ‫مزيل العرق‪ ،‬الكريمات المرطبة‪،‬كريمات ال�شم�س‬ ‫وغيرها‪.‬‬ ‫• بع�ض �أنواع المعادن الم�ستخدمة في �صناعة‬ ‫االك�س�سورات‬ ‫• بع�ض �أنواع العقاقير‪ :‬مثل الم�ضادات‬ ‫الحيوية‪،‬العقاقير المخدرة‪ ،‬م�ضاد التقل�صات‪،‬‬

‫ن�صائح لتجنب وعالج �أعرا�ض االكزيما‪:‬‬ ‫‪�1 .1‬إ�ستعمال المالب�س القطنية وتجنب المالب�س‬ ‫ال�صوفية وال�ضيقة ومالب�س النايلون‪.‬‬ ‫‪�2 .2‬إ�ستعمال الكريمات المرطبة بانتظام �أوعدم‬ ‫ترك الجلد جافاً‪.‬‬ ‫‪3 .3‬محاولة الإبتعاد عن الحرارة �شديدة االنخفا�ض‬ ‫و�شديدة االرتفاع ويف�ضل الجو المعتدل‪.‬‬ ‫‪4 .4‬ا�ستخدام ال�صابون الذي يحتوي على مواد‬ ‫مرطبة وعدم المبالغة في فرك الجلد الزائد‪،‬‬ ‫مع عدم تجفيف الجلد تمام ًا بعد اال�ستحمام‬ ‫وترطيبه فوراً بمرطبات جلدية قبل �أن تجف‪.‬‬ ‫‪�5 .5‬إذا لوحظ �أن هناك نوع ًا معين ًا من الأطعمة تثير‬ ‫المر�ض فالأف�ضل تحديدها واالمتناع عنها‪.‬‬ ‫‪6 .6‬ق�ص الأظافر ب�شكل متكرر لمنع حدوث الحكة‬ ‫والجروح والخدو�ش‪.‬‬ ‫‪7 .7‬تجنب التعر�ض للحيوانات خا�صة ذات الفرو‬ ‫والألعاب التي يدخل الفرو في تركيبها‪.‬‬ ‫‪�8 .8‬إذا كان الم�صاب طفال‪ ،‬فيجب تخ�صي�ص‬ ‫الوالدين لجزء كبير من وقتهم له لدعمه‬ ‫وم�ساعدته في التغلب على المر�ض‪.‬‬ ‫‪�9 .9‬إ�ست�شارة الطبيب الدورية لتحديد نوع العالج‬ ‫المف�ضل للحالة‪.‬‬

‫بع�ض العالجات الم�ساعدة لوقف الأكزيما‪:‬‬ ‫‪1 .1‬المرطبات‪ :‬كالفازلين غير المعطر‪ ،‬الكريمات‬ ‫المرطبة الأخرى‪ ،‬ويجب تطبيقها دوم ًا على جلد‬ ‫رطب‪ ،‬واالبتعاد عن المواد المعطرة‪.‬ملحوظة‪:‬‬ ‫ال تعتبر الزيوت من العوامل الم�ساعدة في‬ ‫الترطيب‪.‬‬ ‫‪2 .2‬الكورتيزون المو�ضعي‪ :‬وفق اختيار الطبيب‬ ‫المعالج ومتابعته‪.‬‬ ‫‪3 .3‬الم�ضادات الحيوية‪ :‬عن طريق الفم �أوالم�ضادات‬ ‫المو�ضعية حيث ي�ؤدي لإقالل المر�ض‬ ‫‪4 .4‬م�ضادات الحكة‪.‬‬ ‫‪5 .5‬العالج ال�ضوئي‪.‬‬ ‫‪6 .6‬الأدوية المعدلة للمناعة مثل ‪Tacrolimus‬‬

‫ارتفاع‬ ‫َضغط الدم‬

‫قوة الدم عندما َي�ضغطُ على جدران‬ ‫الدم هو ّ‬ ‫ال�شرايين‪ ،‬كما في �ضغط الماء في خرطوم مياه‬ ‫َ‬ ‫يقي�س‬ ‫لو�صف َ�ضغطِ الدم‪.‬‬ ‫�ستخدم رقمان‬ ‫الري‪ُ .‬ي‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫االنقبا�ضي" َ�ضغط‬ ‫"�ضغط الدم‬ ‫الرقم الأعلى وا�سمه َ‬ ‫ّ‬ ‫�ضخ القلب‪ .‬ويكون الرقم الأعلى الطبيعي‬ ‫الدم عند ّ‬ ‫الرقم الثاني �أق ّل من‬ ‫يكون‬ ‫‪.‬‬ ‫‪120‬‬ ‫من‬ ‫ال�صحي �أق ّل‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫ال�ضغط االنقبا�ضي ويقي�س �ضغط الدم عندما‬ ‫ال�ضغط با�سم "�ضغط‬ ‫ي�ستريح القلب‪ .‬و ُي ُ‬ ‫عرف هذا ّ‬ ‫ُ‬ ‫الطبيعي‬ ‫أدنى‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫الرقم‬ ‫يكون‬ ‫الدم االنب�ساطي"‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫ال�صحي ‪� 80‬أو �أقلّ‪ .‬مث ًال �إذا كان لدى �شخ�ص ما‬ ‫ّ‬ ‫�ضغط دم ‪ ،125/70‬فعاد ًة ما ُيقال � ّأن �ضغطه هو‬ ‫مائة وخم�س وع�شرون على �سبعين‪ .‬هذا يعني � ّأن‬ ‫انقبا�ضي ‪،125‬‬ ‫هي �ضغط دم‬ ‫القراءة عن َد المري�ض َ‬ ‫ّ‬ ‫يتغير �ضغطُ الدم من وقت‬ ‫‪.‬‬ ‫و�ضغط دم انب�ساطي ‪70‬‬ ‫َّ‬ ‫االنفعالية �أن‬ ‫ة‬ ‫د‬ ‫ال�ش‬ ‫أو‬ ‫�‬ ‫للتمرين‬ ‫لآخر‪ ،‬حيث يمكن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫غطُ‬ ‫ب�ضخ‬ ‫رتفع‬ ‫الم‬ ‫الدم‬ ‫�ض‬ ‫وي�سمح‬ ‫ترفع �ضغط ال ّدم‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫التكيف‬ ‫على‬ ‫الج�سم‬ ‫هذا‬ ‫د‬ ‫�ساع‬ ‫ي‬ ‫و‬ ‫دم �أكثر للج�سم‪ُ ُ .‬‬ ‫ٍ‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫تحمل‬ ‫ي�ستطيع‬ ‫مع ازدياد الن�شاط �أو ال�ش ّدة‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫الج�سم ّ‬ ‫التغيرات‬ ‫الم�ؤ ّقت‪ .‬وب�سبب تلك‬ ‫ارتفاع َ�ضغط الدم ُ‬ ‫ّ‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫ٍ‬ ‫�شخ�ص ما بارتفاع‬ ‫�ص �إ�صابة‬ ‫الطبيعية‪ ،‬ال ُت َّ‬ ‫�شخ ُ‬ ‫ّ‬ ‫تكررة ب�أنه‬ ‫م‬ ‫قيا�سات‬ ‫ظهر‬ ‫ت‬ ‫لم‬ ‫ما‬ ‫الدم‬ ‫َ�ضغط‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫ارتفاع �ضغط الدم �أي�ض ًا‬ ‫عر ُف‬ ‫ي‬ ‫با�ستمرار‪.‬‬ ‫رتفع‬ ‫ُم‬ ‫ُ‬ ‫ُ َ‬ ‫ي�صيب‬ ‫�شائع‬ ‫ا�ضطراب‬ ‫وهو‬ ‫الدم‪.‬‬ ‫غط‬ ‫�ض‬ ‫َرط‬ ‫ف‬ ‫با�سم‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ٌ‬ ‫�ص �إ�صابة‬ ‫�شخ�ص ًا من ك ّل �أربعة بالغين‪ُ .‬ت َّ‬ ‫�شخ ُ‬ ‫ال�شخ�ص بارتفاع َ�ضغط الدم في حال‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫• كان رقم �ضغط الدم الأعلى (االنقبا�ضي) ي�ساوي‬ ‫�أو �أعلى من ‪ 140‬با�ستمرار‪.‬‬ ‫• �أو كان رقم �ضغط الدم الأدنى (االنب�ساطي)‬ ‫ي�ساوي �أو �أعلى من ‪ 90‬با�ستمرار‪.‬‬ ‫ُيطلَقُ على ارتفاع �ضغط الدم �أي�ض ًا ا�سم القاتل‬ ‫ال�صامت لأنه ال يبدي �أعرا�ض ًا غالباً‪ ،‬وهو قد‬ ‫ّ‬ ‫يت�سبب في حال بقائه لفترةٍ طويلةٍ‬ ‫دون عالج‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫بم�شاكلَ خطيرة‪ ،‬بما في ذلك‪:‬‬ ‫مو�ضعة)‪.‬‬ ‫�شريانية‬ ‫(تو�سعات‬ ‫َّ‬ ‫• � َّأمهات الدم ُّ‬ ‫قلبية �أو فَ�شل قلبي‪.‬‬ ‫َ‬ ‫قلبية‪ ،‬مثل نوبة ّ‬ ‫•م�شاكل ّ‬ ‫•فَ�شل كلوي‪.‬‬ ‫الدموية‪.‬‬ ‫�ضيق الأوعية‬ ‫• َت ُّ‬ ‫ّ‬ ‫الدماغية‪.‬‬ ‫كتات‬ ‫•ال�س‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الر�ؤية‪ ،‬بما في ذلك العمى‪.‬‬ ‫في‬ ‫�شاكل‬ ‫•م‬ ‫َ‬ ‫ّ‬

‫على �ضبط َ�ضغط الدم‪ .‬حا�صرات بيتا هي‬ ‫�أدوية ُت�ساع ُد على �إبطاء َ�ضربات القلب‪ .‬كما‬ ‫ي�ضخها القلب‪.‬‬ ‫كمية الدم التي‬ ‫ُّ‬ ‫�أ ّنها ُتقلّل ّ‬ ‫يخف�ض �ضغطَ الدم �أي�ضاً‪ .‬وت�شمل‬ ‫وهذا‬ ‫ُ‬ ‫الأدوي ُة الأخرى التي ُيمكن اعطا�ؤها على‪:‬‬ ‫حا�صرات �ألفا‪ .‬وتقلّل تلك الأدوية ال�سياالت‬ ‫ِ‬ ‫�ض الأوعية الدموية‪.‬‬ ‫قب‬ ‫ت‬ ‫التي‬ ‫ة‬ ‫الع�صبي‬ ‫ُ ّ ُ‬ ‫ّ‬ ‫ُمثبطات الجهاز ال َع�صبي‪ .‬وهي ت�ضبطُ‬ ‫ال�سياالت �أو الإ�شارات الع�صبية من الدماغ‬ ‫الدموية‪.‬‬ ‫لإرخاء الأوعية‬ ‫ّ‬ ‫المري�ض على‬ ‫ال�صحية‬ ‫ة‬ ‫ي‬ ‫عا‬ ‫الر‬ ‫َ‬ ‫ُي�ساع ُد ُمق ّد ُم ّ َ‬ ‫َّ‬ ‫تقرير �أي دواء �أو �أدوية تنا�سبه �أكثر‪ .‬وعلى‬ ‫المري�ض تناول الأدوية تمام ًا كما ُو ِ�صفَت‪ .‬وهي‬ ‫بالغر�ض �إال في حال تناولها بانتظام‪.‬‬ ‫ال تفي‬ ‫َ‬ ‫يجب على المري�ض �أ َّال يتو ّق َف عن �أخذ �أي دواء‬ ‫ال�صحية‬ ‫�أبداً دون التح ّدث مع ُمق ّدم الرعا َية‬ ‫ّ‬ ‫�أوالً‪ ،‬وحتى ولو رجع �ضغط الدم للطبيعي‪،‬‬ ‫المري�ض لال�ستمرار ب�أخذ الأدوية‪.‬‬ ‫يحتاج‬ ‫قد‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫بع�ض المر�ضى لأخذ �أدوية َ�ضغط الدم‬ ‫ويحتاج‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫طوال حياتهم‪.‬‬

‫الأ�سباب الدقيقة لفرط َ�ضغط الدم غير َمعروفة‪.‬‬ ‫كونون تحت ُخطورة �أعلى‬ ‫بع�ض النا�س َي‬ ‫ومع � ّأن َ‬ ‫َ‬ ‫للإ�صابة بفَرط َ�ضغط الدم‪� ،‬إال �أن � ّأي �شخ�ص من‬ ‫ارتفاع‬ ‫لفية يمكن �أن ُي�صاب به‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫�أي عمر ومن �أي َخ ّ‬ ‫الم�صاب طوال عمره؛‬ ‫َ�ضغط الدم هو ا�ضطراب يرافقُ ُ‬ ‫الم�صاب‪،‬‬ ‫يظهر‪،‬‬ ‫فبعد �أن‬ ‫�سيتمر لما بقي من ُعمر ُ‬ ‫َ‬ ‫ُّ‬ ‫غير � ّأن هناك عالجات له‪.‬‬

‫الآثار الجانب ّية‬

‫�أدوية َ�ضغط الدم‬ ‫بع�ض المر�ضى لأخذ �أدوية َ�ضغط الدم‬ ‫قد‬ ‫يحتاج ُ‬ ‫ُ‬ ‫من �أجلِ �ضبط ارتفاع �ضغط الدم عندهم‪ .‬وغالب ًا ما‬ ‫بالغر�ض �أكثر من دوا ٍء واحد‪.‬‬ ‫يفي دواءان �أو �أكثر‬ ‫َ‬ ‫بطرق ُمختلفة لتخفي�ض‬ ‫الدم‬ ‫تعملُ �أدوية َ�ضغط‬ ‫ُ‬ ‫تخف�ض َ�ضغط‬ ‫ويمكن لتلك الأدوية �أن‬ ‫�ضغط الدم‪.‬‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫الدم عن طريق‪:‬‬

‫يمكن لأدوية َ�ضغط الدم‪ ،‬مثلها مثل جميع الأدوية‪،‬‬ ‫ُ‬ ‫للمري�ض في حال‬ ‫جانبية‪ .‬يمكن‬ ‫تت�سب َب ب�آثار‬ ‫�أن‬ ‫ِ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫غي َر‬ ‫كانت الآثار‬ ‫الجانبية َ�شدي َدة �أو ُمزعجة �أن ُي ّ‬ ‫ّ‬ ‫الجانبية ال�شائ َعة لأدوية‬ ‫بع�ض الآثار‬ ‫الأدوية‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫َ�ضغط الدم هي‪:‬‬ ‫• ُ�سعال جاف �أو ان�سداد الأنف‬ ‫• برودة اليدين وال َقدمين‬ ‫• �إم�ساك �أو �إ�سهال‬ ‫• دوخة‬ ‫حا�سة ال ّذوق‬ ‫انخفا�ض‬ ‫أو‬ ‫�‬ ‫الفم‬ ‫جفاف‬ ‫•‬ ‫ّ‬ ‫• ُ�صداع‬ ‫• تعب �أو ُنعا�س‬ ‫• َ�ضعف‬

‫تت�سب ُب �أدوية َ�ضغط الدم بما يلي‪:‬‬ ‫• �إرخاء وتو�سيع الأوعية الدموية‪.‬‬ ‫كما قد ّ‬ ‫• طَ فح جلدي‬ ‫• �سحب الملح و ال�سوائل الزا ِئ َدة من الج�سم‪.‬‬ ‫• فَقر دم‬ ‫• �إبطاء �ضربات ال َقلب‪.‬‬ ‫• اكتئاب‬ ‫و�سع الأوعية • ُح ّمى‬ ‫ت�شملُ �‬ ‫ُ‬ ‫أ�صناف الأدوية التي ترخي و ُت ِّ‬ ‫• َعنا َنة‬ ‫الدموية ما يلي‪:‬‬ ‫مف�صلية‬ ‫• ت�ش ُّنج في الرجلين �أو �آالم‬ ‫ّ‬ ‫حول للأنجيوتن�سين‪ • ،‬كوابي�س �أو ُ�صعو َبة في النوم‬ ‫ثبطات الإنزيم ُ‬ ‫• ُم ّ‬ ‫الم ِّ‬ ‫والم�سماة بمثبطات ‪� ACE‬أي�ضاً‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ال�صحية في حال الإ�صابة‬ ‫والم�سماة يجب �إخبار ُمق ّدم الرعاية‬ ‫• حا�صرات ُم�ستقبالت الأنجيوتن�سين ‪ُ ،II‬‬ ‫ّ‬ ‫ب�أي من الآثار الجانبية الناجمة عن �أدوية َ�ضغط‬ ‫‪� ARBs‬أي�ضاً‪.‬‬ ‫تتح�سن �أو‬ ‫أن‬ ‫�‬ ‫الجانبية‬ ‫آثار‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫لبع�ض‬ ‫ويمكن‬ ‫الدم‪.‬‬ ‫الكال�سيوم‪.‬‬ ‫قناة‬ ‫• حا�صرات‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫�أن تختفي بعد انق�ضاء وقت على �أخذ الدواء‪ .‬يتوف َُّر‬ ‫و�سعات الأوعية‪.‬‬ ‫• ُم ّ‬ ‫ويمكن‬ ‫العدي ُد من الأدوية لعالج ارتفاع َ�ضغط الدم‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ت�سب َب‬ ‫يمكن ا�ستخدام � ٌّأي من �أ�صناف الأدوية تلك في حال لم ِ‬ ‫ُ‬ ‫يف ٌ‬ ‫دواء �أو �أكثر بال َغ َر�ض �أو �إذا ّ‬ ‫ُ‬ ‫الجانبية تجربة �أدوية �أخرى‪.‬‬ ‫آثار‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫بالكثير‬ ‫ت�سحب‬ ‫التي‬ ‫ة‬ ‫أدوي‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫ى‬ ‫�سم‬ ‫ت‬ ‫الدم‪.‬‬ ‫�ضغط‬ ‫لتخفي�ض‬ ‫ّ‬ ‫ُ ّ‬ ‫عدم التو ّقف عن �أخذ دواء �أبداً قبل التح ّدث مع‬ ‫الملح و ال�سوائل الزا ِئ َدة من الج�سم‬ ‫درات‪ .‬يجب ُ‬ ‫ُ‬ ‫بالم ّ‬ ‫بع�ض الآثار‬ ‫�سحب الملح و ال�سوائل الزا ِئ َدة من الج�سم ُمق ّدم الرعاية‬ ‫و ُي�ساع ُد‬ ‫ال�صحية �أوالً‪ .‬قد تكون ُ‬ ‫َّ‬ ‫ُ‬

‫‪25‬‬

‫الجانبية �أكثر‬ ‫ّ‬ ‫ال�صحية‬ ‫الرعاية‬ ‫قدم‬ ‫بم‬ ‫االت�صال‬ ‫ُخطورة‪ .‬ويجب‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫فوراً في حال ال�شكوى من‪:‬‬ ‫• �ألم َ�صدري‬ ‫• �إغماء‬ ‫• م�شاكل في التن ّف�س �أو البلع‬ ‫• �ضربات قلب بطيئة �أو غير ُمنتظمة‬ ‫• زيادة وزن ُمفاجئة‬ ‫تورم في الوجه �أو العينين �أو ال�شفتين �أو الل�سان‬ ‫• ّ‬ ‫�أو الرجلين‬ ‫الخال�صة‬ ‫عر ُف با�سم‬ ‫ي‬ ‫والذي‬ ‫الدم‪،‬‬ ‫�ض‬ ‫الرتفاع‬ ‫يكون‬ ‫ال‬ ‫غطِ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ِ‬ ‫ُ َ‬ ‫غير �أ ّنه قد‬ ‫‪،‬‬ ‫ة‬ ‫عاد‬ ‫أعرا�ض‬ ‫�‬ ‫ً‪،‬‬ ‫ا‬ ‫أي�ض‬ ‫�‬ ‫الدم‬ ‫�ضغط‬ ‫َرط‬ ‫ف‬ ‫ً‬ ‫ٌ‬ ‫َ‬ ‫طيرةٍ‬ ‫ماغية‬ ‫د‬ ‫ال‬ ‫ة‬ ‫ت‬ ‫ال�سك‬ ‫مثل‬ ‫خ‬ ‫ب‬ ‫يت�سب‬ ‫بم�شاكلَ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ّ ّ‬ ‫َّ ُ‬ ‫القلبية والف ََ�شل الكلوي‪.‬‬ ‫القلبي والنوبة‬ ‫ل‬ ‫والف ََ�ش‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫بع�ض المر�ضى َ�ضبطَ ارتفاع �ضغط ال ّدم‬ ‫ي�ستطيع ُ‬ ‫ُ‬ ‫�صحية مثل َتخ�سي�س‬ ‫عن طريقِ االلتزام بعادات‬ ‫ّ‬ ‫الغذائي‪ .‬و�إذا‬ ‫الوزن وتخفيف ال�صوديوم في النظام‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫لم ُت�ساعد تغييرات َن َمط الحياة‪ ،‬فقد َي�صف ُمق ّد ُم‬ ‫ال�صحية �أدويةً‪ .‬تعملُ �أدوية َ�ضغط الدم‬ ‫الرعاية‬ ‫ّ‬ ‫ويمكن لتلك‬ ‫الدم‪.‬‬ ‫�ضغط‬ ‫لتخفي�ض‬ ‫ختلفة‬ ‫م‬ ‫ُ‬ ‫بطرق ُ‬ ‫ُ‬ ‫تخف�ض َ�ضغط الدم عن طريق‪:‬‬ ‫أن‬ ‫�‬ ‫الأدوية‬ ‫َ‬ ‫• �إرخاء وتو�سيع الأوعية الدموية‬ ‫• �سحب الملح و ال�سوائل الزا ِئ َدة من الج�سم‬ ‫• �إبطاء �ضربات ال َقلب‬ ‫غالب ًا ما يفي دواءان �أو �أكثر بالغر�ض �أكثر من دواء‬ ‫واحد‪ .‬وقد يحتاج المري�ض لأخذ �أدوية �ضغط الدم‬ ‫ال�صحية �أن‬ ‫وي�ستطيع ُمقدم الرعاية‬ ‫طوال حياته‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫يحد َد دواء �أو �أكثر الذي من الممكن �أن ي�ساع َد على‬ ‫�ضبط �ضغط الدم‪ .‬كما ُي�ساع ُد المري�ض في حال‬ ‫غي َر الأدوية بمعرفة‬ ‫ال�شكوى من �آثار جانبية �أن ُي ّ‬ ‫الطبيب‪.‬‬


‫‪26‬‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫معكم‬

‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫‪ otitis media‬مشاكل األذن الوسطى‬ ‫ت�سبب �ألم ًا �شديد ًا بالأذن الم�صابة‪ .‬وهي �شائعة لدى الأطفال‪ ،‬وهناك ثالثة �أنواع من عدوى الأذن الو�سطى‪:‬‬ ‫التهاب الأذن الو�سطى الحاد‪ ،‬والتهاب الأذن الو�سطى مع االرت�شاح‪ ،‬والتهاب الأذن الو�سطى ال�صديدي المزمن‬ ‫التهاب الأذن الو�سطى الحاد‬ ‫�سببه عدوى بكتيرية ت�صيب الأذن الو�سطى‪ .‬قد تلعب الفيرو�سات �أي�ض ًا دوراً ‪.‬‬ ‫ومن �أعرا�ضه وجع الأذن المفاجئ‪ ،‬‏والألم والحمى وال�شعور بالتوعك العام‬ ‫‏والع�صبية‪.‬‬ ‫وفي بع�ض الأحيان يكون �سببها عدوى ت�صيب الجزء العلوي من ‏الجهاز‬ ‫التنف�سي �أو الجيوب الأنفية �أو الزور ‪.‬‬ ‫ومن م�ضاعفات التهاب االذن ‏الو�سطى الحاد انفجار طبلة الأذن (مع نزول‬ ‫دماء و�صديد من الأذن)‪ ،‬والتهاب ‏عظمة الخ�شاء ‪( mastoiditis‬عدوى‬ ‫ت�صيب العظمة الواقعة خلف الأذن‪ ،‬مما ي�سبب لها االحمرار والتورم الم�صحوب‬ ‫ب�ألم)‪� ،‬أو االلتهاب ال�سحائي‪.‬‬ ‫‏التهاب الخ�شاء وااللتهاب ال�سحائي يعدان من الم�ضاعفات نادرة الحدوث‪.‬‬ ‫‏غير �أن كليهما يحتاج لدخول الم�ست�شفى فورا ‪ ،‬كما �أن التهاب عظمة الخ�شاء قد‬ ‫يتطلب �إجراء جراحة‪ .‬وانفجار طبلة الأذن ي�سمح بتخفيف ال�ضغط بداخل الأذن‬ ‫الو�سطى مما يخفق الألم‪ :‬وعادة ما يحدث االلتئام خالل ب�ضعة �أيام‪.‬‬ ‫‏وت�ستعمل مختلف �أنواع الم�ضادات الحيوية‪ ،‬بجانب قطرة الأذن‪ ،‬لعالج التهاب‬ ‫الأذن الو�سطى الحاد‪ .‬وبرغم �أن مزيالت االحتقان وم�ضادات اله�ستامين لم‬ ‫تثبت بعد فعاليتها في الت�أثير على العدوى‪� ،‬إال �أنها قد تجعل المري�ض ي�شعر‬ ‫بتح�سن �إذا كان يعاني من �أعرا�ض الح�سا�سية واحتقان الأنف‪ .‬وعندما ال‬ ‫يجدي العالج بالم�ضادات الحيوية في عالج التهاب الأذن الو�سطى الحاد‪ ،‬يتم‬ ‫عمل ثقب في طبلة الأذن با�ستخدام �إبرة �أو م�شرط لل�سماح لل�سائل ال�صديدي‬ ‫‏وبعد العالج ب�شهر واحد‪ ،‬تظل ن�سبة من الأطفال ت�صل �إلى ‪40‬‏‪ %‬ممن �أ�صيبوا‬ ‫المتجمع بالأذن الو�سطى بالخروج من قناة الأذن‪.‬‬ ‫بالتهاب الأذن الو�سطى الحاد وقد تجمع ال�سائل في �أذنهم الو�سطى‪ ،‬بينما يظل‬ ‫‏وعادة ما تتكرر حالة التهاب الأذن الو�سطى الحاد لدى بع�ض الأطفال‪ .‬ف�إذا ال�سائل حتى ثالثة �شهور بعد العالج لدى ‪10‬‏‪ %‬منهم‪ .‬وقد تو�صف الم�ضادات‬ ‫�أ�صابت طفلك ثالث �أو �أكثر من نوبات االلتهاب خالل �ستة �أ�شهر �أو �أقل‪ ،‬فقد الحيوية �إذا ظل ال�سائل لمدة تتراوح بين �شهرين �إلى ثالثة �شهور �أو �إذا لم تكن‬ ‫يكون من المفيد البحث عن �أ�سباب �أخرى دفينة‪ .‬م�سببات الح�سا�سية المنت�شرة الم�ضادات الحيوية قد ا�ستعملت بعد ‪ .‬وقد تو�صف �أي�ض ًا عقاقير الكورتيزون ‪.‬‬ ‫في الجو‪ ،‬والح�سا�سية تجاه �أطعمة معينة (مثل اللبن الحليب)‪� ،‬أو نق�ص‬ ‫المناعة‪ ،‬اللحمية المت�ضخمة‪ ،‬التهاب الجيوب الأنفية المزمن‪ ،‬التعر�ض لدخان ‏و�أخطر م�شكلة ت�صاحب االرت�شاح‏الم�ستمر هي فقدان ال�سمع‪ .‬ولدى طفل �صفير‪،‬‬ ‫التبغ‪ ،‬وغيرها من الأ�سباب قد تجعل الطفل �أكثر ح�سا�سية لتكرار العدوى ‪ .‬وقد قد ي�ؤدي فقدان ال�سمع �إلى ت�أخير الكالم وتنمية القدرات اللغوية لديه‪ .‬وينبغي‬ ‫يكون التطعيم مفيداً �ضد نوعين من البكتيريا الم�سببة اللتهاب الأذن الو�سطى‪ ،‬غر�س �أنابيب ت�صريف ال�سائل �إذا ظل ال�سائل في كلتا الأذنين لمدة ثالثة �شهور‪،‬‬ ‫المكورة العنقودية الهوائية ‪ Streptococcus Pneumonie‬على الرغم من تناول الم�ضادات الحيوية‪� ،‬أو �إذا ظل ال�سائل في �أذن واحدة لمدة‬ ‫�ستة �شهور‪.‬‬ ‫‏والأنفلونزا الدموية ‪Haemophilis Influenzue‬‬ ‫يحدث في حالة االلتهاب الحاد ‪ .‬وفي الغالب الأعم‪� ،‬أن هذه الحالة تحدث بعد‬ ‫زوال عدوى حادة‪ ،‬غير �أن ال�سائل يبقى‪ .‬ومن الأ�سباب الأخرى �ضعف �أداء قناة‬ ‫ا�ستاكيو�س لوظيفتها وعادة ما يكون ذلك ب�سبب حالة ال�شق الحلقي ‪Cleft‬‬ ‫‪� ،Palate‬أو نزالت البرد‪� ،‬أو �صدمة ال�ضغط الجوي‪.‬‬

‫‏ف�إذا لم يوجد �سبب دفين وراء العدوى المتكررة‪ ،‬فقد يو�صي طبيب الأطفال ‏‬ ‫بجرعات يومية منخف�ضة من الم�ضادات ‏الحيوية لعدة �أ�سابيع �أو �شهور‪ .‬ف�إذا‬ ‫�أخفق العالج بالم�ضادات الحيوية‪ ،‬فقد يقترح الطبيب �إدخال �أنابيب من خالل‬ ‫ويت�سبب في نزول �إفرازات من الأذن لمدة �ستة �أ�سابيع �أو �أكثر‪ .‬قد يكون هناك‬ ‫طبلة الأذن ل�شفط ال�سائل المتجمع بالأذن الو�سطى‪.‬‬ ‫�أي�ض ًا ورم دهني بالطبلة ‪ .‬وقد ي�صف طبيبك الم�ضادات الحيوية وقطرة الأذن‬ ‫لعالج الإفرازات‪ .‬ف�إذا �أخفق العالج‪ ،‬فقد يكون من ال�ضروري عندئذ ا�ستعمال‬ ‫‏‬ ‫الم�ضادات الحيوية عن طريق الحقن الوريدي‪ ،‬واجراء اختبارات ت�شخي�صية‪،‬‬ ‫التهاب الأذن الو�سطى الم�صحوب بارت�شاح‬ ‫من بينها "ر�سم ال�سمع" ‪Audiogram‬‏والأ�شعة المقطعية بالحا�سب الآلي‪،‬‬ ‫وهو عبارة عن وجود �سائل داخل الأذن الو�سطى دون ظهور �أعرا�ض مثلما وقد يو�صى ب�إجراء جراحة �إذا ا�ستمرت الم�شكلة‪.‬‬ ‫التهاب الأذن الو�سطى ال�صديدي المزمن‬


‫‪www.maakom-montreal.com‬‬

‫معكم‬

‫العدد ‪� / 1‬أبريــل ‪2014‬‬

‫‪27‬‬

‫احذر خطر‬ ‫مشروبات‬ ‫الطاقة‬

‫يلج�أ العديد في يومنا الحالي‪ ،‬وب�شكل كبير‪،‬‬ ‫ا�ستعمال م�شروبات الطاقة وخ�صو�ص ًا عند فئة‬ ‫ال�شباب والمراهقين‪ ،‬ظن ًا منهم ب�أن هذه الم�شروبات‬ ‫�سحرية‪ ،‬و�ستفجر الطاقة لديهم‪ ،‬بل الأخطر من ذلك‬ ‫�أن هذه الم�شروبات بد�أت تنت�شر عند الفئة الأ�صغر‬ ‫عمري ًا وهم االطفال‪ .‬وتحمل هذه الم�شروبات‬ ‫الكثير من الأخطار للإن�سان نظراً لتركيبة موادها‬ ‫الخطيرة‪ ،‬وقد يعتبر �شرب هذه الم�شروبات ب�شكل الم�شروبات التي تحوي ال�سكر ب�شكل ال ي�صدق عند التح�س�سية وتتراوح هذه التفاعالت من الحكة‬ ‫خفيف �إلى معتدل �أمراً مقبوالً‪ ،‬لكن �شربها ب�شكل الأ�شخا�ص الم�ؤهبين لتطور مر�ض ال�سكري ولديهم الجلدية الخفيفة وظهور طفح جلدي �إلى ت�ضيق‬ ‫يومي �أو بكثرة يحمل المخاطر التالية‪:‬‬ ‫وانقبا�ض الطرق الهوائية التنف�سية‪.‬‬ ‫ق�صة عائلية من مر�ض ال�سكري‪.‬‬ ‫‪ .1‬م�شروبات الطاقة ت�سبب ال�صداع وال�شقيقة‪:‬‬ ‫�إن تناول لكثير من م�شروبات الطاقة ي�ؤدي �إلى �ألم‬ ‫حاد جداُ في الر�أ�س وذلك يعود ب�سبب ت�أثير �سحب‬ ‫الكافيين من الج�سم‪� ,‬إذ �أن م�شروبات الطاقة تحوي‬ ‫ن�سب مرتفعة من الكافيين وعند انتهاء مفعولها‬ ‫من الج�سم يحدث �ألم في الر�أ�س ب�سبب تعود الج�سم‬ ‫على الكافيين‪.‬‬ ‫‪ .2‬م�شروبات الطاقة قد ت�ؤدي �إلى ال�سكتة‬ ‫القلبية‪:‬‬ ‫�إن الأ�شخا�ص الذين ي�شربون هذه الم�شروبات بكثرة‬ ‫يكون لديهم خطر الإ�صابة بالموت نتيجة ال�سكتة‬ ‫القلبية مرتفع جداً وذلك يعود لت�أثير الكافيين‬ ‫التراكمي في الج�سم‪ ,‬فم�شروبات الطاقة تحوي‬ ‫ن�سب مرتفعة من الكافيين وعند الإكثار منها يتم‬ ‫تراكم الكافيين في الج�سم م�سبب ًا ال�سكتة القلبية‬ ‫والموت‪ .‬لذلك يجب الت�أكد من �صحة القلب قبل‬ ‫تناول م�شروبات الطاقة وعدم تناول �أكثر من علبة‬ ‫يومياً‪ ,‬وت�شير درا�سة جديدة �أن م�شروبات الطاقة‬ ‫ت�ؤدي �إلى انقبا�ض الع�ضلة القلبية بقوة وهذا‬ ‫بدوره ممكن �أن يحدث �أ�ضرار كبيرة عند بع�ض‬ ‫مر�ضى القلب‪.‬‬ ‫‪ .3‬م�شروبات الطاقة ت�سبب ال�سكري من النمط‬ ‫الثاني‪:‬‬ ‫�إن م�شروبات الطاقة تحوي على ن�سب مرتفعة من‬ ‫ال�سكر ما قد ي�ضر خاليا البنكريا�س ويجعلها غير‬ ‫قادرة على انتاج الأن�سولين مما ي�ؤدي �إلى تطور‬ ‫ال�سكري من النمط الثاني‪ ,‬ويعتبر من الخطورة‬ ‫�أن ت�شرب م�شروبات الطاقة عند مر�ضى ال�سكري‬ ‫�أنف�سهم مما ي�ؤدي �إلى �أن ت�صبح الحالة �أكثر‬ ‫�سوءاً ومن الخطورة �أي�ض ًا �أن يتم االكثار من هذه‬

‫‪ .4‬م�شروبات الطاقة ت�ؤدي �إلى حدوث الأرق‪:‬‬ ‫�إن م�شروبات الطاقة م�صممة لتزيد ن�شاط الإن�سان‬ ‫وتبقيه متيقظ ًا ولكن عندما ي�ساء ا�ستعمالها وت�شرب‬ ‫ب�شكل كبير ويومي ف�إنها تحدث للنا�س م�شاكل‬ ‫في النوم وعدم القدرة على النوم مما ي�ؤدي �إلى‬ ‫م�شاكل الحقة وعدم القدرة على العمل �أو التركيز‬ ‫في ن�شاطات اليوم وعدم القدرة على الدرا�سة‪.‬‬

‫‪ .8‬قد ت�سبب م�شروبات الطاقة التقي�ؤ‪:‬‬

‫�إن تناول م�شروبات الطاقة بكثرة ي�ؤدي �إلى حالة‬ ‫من التقي�ؤ والغثيان‪ ,‬كما �أنها ت�سبب جفاف الج�سم‬ ‫لأنها تدر البول مما ي�ؤدي �إلى طرد الماء من الج�سم‬ ‫والجفاف لأن ال�شخ�ص الذي ي�شرب م�شروب الطاقة‬ ‫ال ي�شعر بالعط�ش وبالتالي ال ي�شرب الماء مما‬ ‫ي�ؤدي �إلى مخاطر كبيرة في الج�سم نتيجة الجفاف‬ ‫‪ .5‬م�شروبات الطاقة ت�سبب تداخالت دوائية‪ :‬لأن �أي عملية حيوية في الج�سم يتدخل الماء‬ ‫تحوي م�شروبات الطاقة على بع�ض المركبات كو�سيط فيها وعند �شرب م�شروب الطاقة قد تتعطل‬ ‫التي قد ت�ؤدي �إلى حدوث تفاعالت مع الأدوية العمليات الحيوية في الج�سم‪.‬‬ ‫مما ال يجعل الج�سم ي�ستفيد من الدواء �أو يح�صل‬ ‫في الج�سم �سمية لأن م�شروبات الطاقة قد ت�ؤدي ‪ .9‬م�شروبات الطاقة ت�ؤدي �إلى الع�صبية‬ ‫�إلى زيادة فعالية الدواء ب�شكل كبير ي�صل �إلى حد والتوتر‪:‬‬ ‫ال�سمية‪ .‬وتبرز الآثار الغير مرغوبة والتداخالت لأن م�شروبات الطاقة تحوي على كمية عالية‬ ‫الدوائية مع م�شروبات الطاقة ب�شكل خا�ص عند من الكافيين‪ ,‬ف�إن �شرب الكثير منها ي�ؤدي �إلى‬ ‫الع�صبية والتوتر وي�ؤدي �إلى ال�شعور بالقلق وي�ؤدي‬ ‫تناول الأدوية الم�ضادة لالكتئاب‪.‬‬ ‫�أي�ض ًا �إلى تطور م�شاكل نف�سية وم�شاكل عاطفية‬ ‫مما ي�ؤدي �إلى عدم اال�ستقرار والقدرة على �أخذ‬ ‫‪ .6‬م�شروبات الطاقة ت�ؤدي �إلى الإدمان‪:‬‬ ‫قد يدمن النا�س من تناول م�شروبات الطاقة لأنها القرارات او القدرة على العمل �أو الدرا�سة �أو انجاز‬ ‫تحوي على ن�سب عالية من الكافيين‪ ,‬مما ي�ؤدي المهام المختلفة‪.‬‬ ‫�إلى �أعرا�ض الإدمان والتوتر والع�صبية عند عدم وفي درا�سة �أقيمت في �أ�ستراليا وجدت �أن تناول‬ ‫�شرب هذه الم�شروبات وعدم القدرة على تركها �أبداً الإن�سان ‪ 250‬مل من م�شروبات الطاقة ي�ؤدي �إلى‬ ‫و�شرب الكثير من الم�شروبات يومي ًا كما ي�ؤدي �إلى حدوث القلق وزيادته عند الرجل ال�شاب‪.‬‬ ‫ك�سل وخمول في الج�سم وعدم القدرة على القيام‬ ‫بالمهام والعمل بدون تناول م�شروبات الطاقة ‪ .10‬م�شروبات الطاقة والمراهقين‪:‬‬ ‫وي�صبح الج�سم كالآلة ال يتحرك بدون الوقود الذي �إن م�شروبات الطاقة ت�ؤثر ب�شكل كبير على المراهقين‬ ‫�أكثر من غيرهم �إذ �أو�ضحت درا�سة ن�شرت في‬ ‫هو عبارة عن م�شروب الطاقة ال�ضار‪.‬‬ ‫الجامعة الأمريكية لل�صحة �أن المراهقين هم الأكثر‬ ‫‪ .7‬م�شروبات الطاقة ت�ؤدي �إلى تفاعالت عر�ضة للأخطار والأمرا�ض المتعلقة ب�شرب الكثير‬ ‫من الكافيين مثل الموجود في م�شروبات الطاقة‬ ‫تح�س�سية‪:‬‬ ‫ب�سبب احتواء م�شروبات الطاقة على الكثير من مما ي�ؤدي �إلى �أ�ضرار كبيرة ج�سمية وم�شاكل في‬ ‫المواد المختلفة فمن الممكن جداً حدوث التفاعالت �سلوكهم و�أخالقهم‪.‬‬


www.maakom-montreal.com

‫معكم‬

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

28

LE PLÂTRE, ENTRE TRADITION ET ART CONTEMPORAIN Par Imad Mansour et Fatema Bourtit

E

xtraordinaire matière que cette poudre d’un blanc immaculé qui mélangée l’eau, se plie à tous les besoins et à toutes les envies en quelques minutes pour faire montre d’une grande résistance, malgré sa légèreté. Pas étonnant que les sculpteurs s’en soient saisis. Mais seuls les artisans marocains ont su apprivoiser cette matière pour en faire la base d’un savoir-faire unique, le gebs, ciselant le plâtre comme de la dentelle pour magnifier murs et plafonds des palais et mosquées. Le plâtre est une matière vraiment particulière, à la fois gentille et méchante. Son toucher lisse et doux, mais aussi sa capacité à s’adapter à tous les besoins et offrir un résultat presque immédiat, la rend des plus attirante. Mais c’est vite oublier qu’elle n’est pas aussi charmante et malléable que cela. La solidification quasi instantanée rend impossible la moindre correction. Le résultat est définitif et irrémédiable.

la construction et est largement utilisé pour la confection de moules et sculptures. Les maâlems marocains ont saisi cette matière très connue comme matériau de base pour réaliser de véritables œuvres d’art qui parent palais et mosquées depuis des siècles. Il n’est d’ailleurs pas rare de trouver des équipes marocaines exercer leur talent dans les palais des riches de ce monde. Les maâlems d’autrefois ont saisi l’opportunité qu’offre une particularité du plâtre : s’ils sèche très rapidement en surface, il peut mettre deux à Le gebs, un savoir-faire trois semaines pour sécher très rapidement en profondeur, ce qui spécifiquement marocain permet d’extruder délicatement la Peu cher, incroyablement résistant matière et réaliser un travail de « malgré sa légèreté sans oublier nakch » comme on dit au Maroc, son caractère ignifuge et sa belle un travail précis et délicat qui se couleur blanche naturelle, le plâtre transmet depuis des générations trouve naturellement sa place dans de maâlems en maâlems. Les

plafonds, pièces maîtresses dans l’architecture traditionnelle marocaine, et les parties supérieures des murs des immenses medersas, des mosquées et des palais se transforment en réseaux complexes et somptueux d’arabesques entrelacées de figures géométriques savamment imbriquées semblant s’étirer à l’infini. Au-delà de sa beauté intrinsèque, cette complexité incite à la méditation, devant un facteur de paix intérieure pour celui ou celle qui prend le temps de s’y attacher. Parfois, l’écriture s’invite entre les arabesques, la medersa Ben Youssef en est un excellent exemple. La calligraphie casse la routine géométrique et impressionne de par la minutie et la rigueur avec laquelle les lettres, les mots, les phrases semblent danser sur la matière brute tant le résultat est d’une fluidité extrême.


29

‫معكم‬

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

www.maakom-montreal.com

festival d’Art Souterrain Propos recueillis par Alia Karim et transcris par Myriam

Le festival d’Art Souterrain pour sa 6ème édition a présenté du 1er au 16 mars dans le réseau souterrain de la ville de Montréal un parcours artistique de 7 kilomètres répartis sur 14 lieux différents et qui a permis au public de découvrir et d’apprécier 100 œuvres d’artistes internationaux, Nous avons demandé à différentes personnes de nous parlé de leur expérience de ce festival : Frédéric Loury directeur général et commissaire principal du festival, Catherine Jumeau une bénévole responsable de la production technique et le responsable du Centre Eaton, un des 15 lieux partenaires du festival.

que dans les centres culturels et les musées. Et donc c’était pour nous une priorité de toucher un public nouveau, de créer un écosystème qui permette aux gens du milieu de pouvoir garantir la pérennité des arts visuels et de l’art contemporain. Nous avons, à Montréal, un très beau patrimoine souterrain Frédéric Loury directeur avec des édifices qui sont tous général et commissaire interconnectés, des espaces de principal du festival bureaux, des espaces marchands avec des magasins, et des lieux En arrivant à Montréal, qui sont naturellement composés propriétaire d’une galerie pendant pour accueillir de l’art. Le réseau 10 ans, j’ai pris conscience du souterrain de Montréal était pour très peu de renouvellement du moi un lieu extraordinaire pour public autant dans les galeries être au contact direct avec les

individus qui ne fréquentent pas les galeries ni les musées leur montrer que l’art contemporain est accessible à tous et que bien souvent se fait l’écho d’un message de société, et qu’il est plein d’émotion. On peut ne pas aimer, mais plus les réactions vont se faire, plus cela voudra dire que l’intérêt a lieu. L’objectif du festival est de créer un pont entre le public et l’art contemporain et lui donner envie de le découvrir. Il y a beaucoup d’œuvres qui sont très conceptuelles et relativement hermétiques pour le public. Mais je me dis que chaque individu a une forme d’intelligence et s’il veut en savoir plus sur le travail de l’artiste qu’il ne comprend pas, il peut lire, aller sur le site internet et découvrir. Il doit faire un effort. Il doit y avoir un dialogue. Le spectateur peut et doit aussi être actif. Je souhaite qu’il n’y ait pas seulement de la passivité dans la relation entre l’individu et l’œuvre. Au contraire cela devrait toujours nous amener plus loin, nous faire


www.maakom-montreal.com

‫معكم‬

réfléchir et nous d o n n e r envie d’aller à la rencontre de l’artiste, de remettre en question un certain nombre de choses. Chacun a cette capacité de s’interroger, et de créer un lien dont tout le milieu va profiter. Le premier festival a eu lieu en 2009. On ne parlait pas vraiment de festival mais de Nuit. Lors de la Nuit Blanche, la première année Il y avait 80 projets d’artiste sur 2,8 kilomètre. Et à l’issu de cette première expérience en 2009, je me suis vraiment dit mais c’est frustrant. Beaucoup de gens viennent à la Nuit Blanche ceux là sont, en principe, intéressés par la culture. mais tous ceux qui circulent habituellement dans le réseau souterrain ne nous aurons pas vus. C’est donc un

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

investissement de travail énorme pour une seule nuit. Dès la 2ème année, en 2010, j’ai envisagé d’élargir le festival, sur 15 jours, d’augmenter le nombre de projets. De 6 lieux, nous sommes passés à 10 puis aujourd’hui à 14. Pour moi, c’était important que chaque lieu apporte par son atmosphère, sa vocation, une expérience en soi, avec le mariage et l’arrimage de l’art contemporain. Donc graduellement nous avons élargi le nombre de projet. Nous nous sommes ouverts à l’international. Nous avons introduit, 4 années plus tard, des activités comportant des visites guidées. Je n’ai pas encore les chiffres de cette année, mais l’an passé nous avons eu, à ces visites, 1200 participants. Cette année, ayant plus que doublé le nombre de visites , nous attendons au minimum 1500 participants. Il y a également des activités pour les familles, pour les amateurs. Et nous avons recentré le festival avec la mise en place d’un thème. Les 3 premières années, il n’y avait pas de thème, c’était général. Et ensuite, je me suis dit qu’il fallait apporter un regard un peu plus rigoureux et interroger les artistes et le public autour d’un questionnement social et porter un regard sur ce que peut être notre territoire, notre identité etc. Il y a eu ainsi beaucoup d’évolutions. Chaque année, il est très important, pour nous, d’apporter des éléments nouveaux, de donner à ce festival la capacité de devenir un modèle, d’être international, d’encourager la venue d’un public extérieur au Québec. Il doit servir de plateforme de célébration autour

30

du milieu artistique et des artistes, les encourageant ainsi à se faire connaître. Nous espérons ainsi attirer un public plus nombreux qui, découvrant le festival, se dira : : «Ha, c’est ça une galerie !» « Oui, j’adore cet artiste et si je veux le revoir y faut que j’aille dans tel centre culturel ». Je choisi le thème et j’en discute avec mon équipe. Il est arrivé qu’une année mon équipe ne soit pas emballée par le thème . Ce thème a donc évolué en fonction du regard et de la participation de l’équipe. Le thème était choisi depuis 2 ans, je trouvais que c’était un questionnement intéressant parce que Montréal est composé, comme vous le savez, d’une multitude de communautés. Les québécois, qu’ils soient montréalais ou qu’ils viennent des régions, subissent de très grandes influences localement. Cela provient des différentes vagues d’émigration, ils vivent des influences par les médias qui sont de plus en plus hors des frontières du canada. L’accès se fait évidemment par le web. Et aujourd’hui, on ne fonctionne plus uniquement autarcie, on ne fonctionne plus en vase clos, on prend de l’ouverture. Evidemment ce qui provient de l’extérieur n’est pas toujours bon. La culture de masse qui peu être quelconque, est aussi un nivellement par le bas. Mais il y a beaucoup de bonnes choses qui sont à prendre en considération. Donc le thème « enracinement» correspondant à toute cette question identitaire. Et c’est aussi la réflexion autour des individus qui quittent leurs terres natales pour chercher un lieu plus


31

‫معكم‬

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

propice à leur épanouissement. C’est autant le cas d’un artiste comme Imad Mansour, que celui des 7 jeunes artistes issus des premières nations qui ont été choisis par la commissaire d’exposition Nadia BIRR. Le fait que les jeunes quittent leurs communautés pour trouver une vie meilleure et qu’en même temps il y a toute une part de leur héritage, de la mémoire et des traditions qui se perdent. Cela constitue une énorme inquiétude sur la façon dont on peut préserver le patrimoine des premières nations au Canada. Le choix des artistes se fait de 3 manières. Tout d’abord, chaque année il y a un appel de dossier. On envoie un appel de dossier par le site internet, on a aussi des relais de communications par les ambassades, les consulats, les universités, les gens du milieu de l’art contemporain international. Ceci représente pratiquement 30% de notre sélection. On reçoit environ 400 dossiers par année. La deuxième source provient des commissaires. J’ai invité cette année deux commissaires : une israélienne et une québécoise d’origine autochtone qui chacune ont choisi des artistes. Cela représente environ 20% de la sélection. Enfin, je mets sur pied un petit comité et en tant que commissaire principal je choisi pendant toute l’année des artistes tant locaux qu’internationaux pour participer à Art Souterrain. C’est donc vraiment un assemblage, une façon de composer pour avoir un ensemble assez riche et pas uniquement basé sur le côté hasardeux de l’appel de dossier. Notre intention est d’être présent

toute l’année. C’est ce que nous souhaiterions faire dans l’avenir pour démontrer que le réseau souterrain a aussi une destination culturelle.

Catherine Jumeau, une bénévole responsable de la production technique

L’édition 2014 (6e) du festival fut ma première expérience au sein de cette grande équipe. J’avais entendu parler de ce grand festival durant les deux années précédentes mais ne m’y étais jamais vraiment aventurée personnellement. D’approcher ce festival pour la première fois de l’intérieur fut une chance incroyable car j’ai eu accès à tous le processus derrière la création et mise en exposition des œuvres de tout le festival ! Poursuivant des études en

www.maakom-montreal.com

Beaux-Arts, cela faisait plusieurs années que je nourrissais l’envie d’en apprendre davantage sur les mécanismes internes de l’administration de l’art, l’édition et les relations publiques en arts visuels. Je sentais qu’il était important pour moi de connaitre autant les rouages de la production d’œuvres d’art que de sa diffusion afin de mieux comprendre mon intention face au milieu des arts actuels et mes aspirations professionnelles. Plus encore, j’ai toujours aimé travailler avec de grandes équipes sur de grandes productions qui dépassent les capacités d’une seule personne à créer. Le fait de faire partie d’une équipe et de travailler à long terme sur un projet est une approche et je tente de la favoriser dans mon travail parce qu’il procure une source de motivation et de fierté incroyable. De plus elle permet de


www.maakom-montreal.com

‫معكم‬

créer des liens de confiance avec des personnes qui possèdent des intérêts et aspirations communes. L’idée de travailler à sortir les œuvres d’art de leur lieu de diffusion habituelle est également un facteur qui m’a beaucoup influencé dans ma décision à m’engager avec Art Souterrain. Je crois que le processus de démocratisation de l’Art ne consiste pas uniquement en la promotion d’artistes émergents et de thèmes non traditionnels voire tabous, mais surtout dans la volonté d’amener l’art aux gens, physiquement, en investissant les lieux publics ainsi que le quotidien afin que l’expérience de l’art puisse nous marquer dans la vie de tous les jours et contribuer à l’embellissement de notre rapport à l’urbanité, au travail, et au monde en général. Les stagiaires et bénévoles qui feront partie de l’équipe officielle d’Art Souterrain, c’està-dire celle qui travaillera à l’organisation et au déploiement de l’événement de septembre à fin mars, sont sélectionnés au terme d’une rencontre avec les deux chargées de projet du festival. Une entrevue a lieu au cours de laquelle les candidats sont amenés à parler de leur intérêt pour le festival, des domaines d’action qui les motivent, de leur rapport à l’art et à la culture, de leur expérience personnelle mais ils sont également questionnés sur leur aptitude à gérer un horaire chargé, une équipe de travail, des heures inhabituelles et de longues périodes de travail, des mises en situation de conflits, des gestions de crise, et des réalités intrinsèques au milieu de la philanthropie et des

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

32

du lancement de l’événement à la Nuit Blanche de Montréal.

Le responsable du Centre Eaton, un des 14 lieux partenaires du festival

organismes à buts non lucratifs. Les bénévoles sélectionnées possèdent donc une bonne capacité de gestion, beaucoup d’entregent, d’autonomie et doivent surtout avoir le sens de l’initiative, car pour un aussi large festival avec une équipe permanente composée de 3 personnes au total, l’équipe de bénévoles devient un pilier fondamental de l’organisation et coordination de l’événement et est appelée à travailler de manière efficace et autonome. Les bénévoles postulant à Art Souterrain sont souvent des étudiants ou finissants de programmes d’études, artistes ou jeunes travailleurs du milieu culturel qui nourrissent un engouement vif pour l’art et son établissement dans la société. Ils sont également souvent à la recherche d’une bonne expérience de travail en milieu culturel pour découvrir les mécanismes internes de l’administration de l’art et se munir d’outils pour accéder au monde professionnel dans le domaine des communications, événementiel, édition, production, etc. Ceci est sans mentionner les plus de 200 bénévoles supplémentaires qui viendront prêter main forte au montage/ démontage du festival, et surtout pour la médiation culturelle lors

Le Centre Eaton est présent comme diffuseur depuis la première année avec le festival Art Souterrain Le Centre Eaton est toute l’année un centre de diffusion pas seulement pour Art souterrain. Le Centre Eaton a aussi mission d’être un lieu de diffusion. Il s’est dit : « 26 millions de personnes passent par le Centre Eaton chaque année, donc on va se servir de nos espaces pour être un lieu de diffusion pour des initiatives sociétales, environnementales et artistiques. Le centre Eaton, est d’abord un centre commercial avec des boutiques, des restaurants etc.. Mais c’est aussi une grande place publique où on peut diffuser toutes sortes d’initiatives dont des initiatives artistiques. C’est une mission particulière que ce centre commercial s’est donnée. C’est Art Souterrain qui nous présente les projets artistiques et le Centre Eaton voit si techniquement c’est possible et si la sécurité peut être garantie. Mais le Centre Eaton invite aussi, cette année des performeurs….en parallèle d’Art Souterrain, pour une activité de la Nuit Blanche. Le Centre Eaton veut que les artistes soient hyper bien accueillis et se voue à aider les artistes qui ont beaucoup d’expérience comme Imad Mansour ou des artistes plus jeunes ou débutants. Le Centre les aide techniquement à la réalisation de leurs oeuvres.


33

2014 ‫ �أبريــل‬/ 1 ‫العدد‬

‫معكم‬

www.maakom-montreal.com

Daims gorgés d’odeurs de terreur Poème original de:

Amal awad radwan Traduit par:

Farah Souames

Ne fouille pas dans mon ère antique Dans les décombres de mes années oubliées Avec mes rêves qui se balancent telle une pendule Entre la vie et la mort §§§§§§§§§§§§

Oh mon cœur rouillé…alourdi Par des contes qui se brisent… §§§§§§§§§§§§

Mon cœur Etranglé de mélancolie Ruiné par le mépris de l’esprit §§§§§§§§§§§§

Cesse de chercher l’oubli Dans la carte de mes blessures Entre les repères de mes faiblesses Et les lignes de mes poèmes §§§§§§§§§§§§

Ne déterre pas les fonds de mes mémoires Des lignes de mes chagrins Aux aires de mes joies Vainement ! Mes rêves se sont envolés Sur les ailes de la lumière et l’ombre Mes rêves ont fuit Les cercles de la peur sanglante Mes rêves ont laissé derrière eux La pesanteur des astres de mesquinerie Ma mémoire est souffrante L’encrier de nuit se versant sur ma carte Effaçant mes repères Jetant sur mon corps Des grains d’exil et de brumes Venant de cris et de linceuls Coups….complots

Se suivent S’effondrent D’une main sauvage perçant Jusqu’aux noyaux des fleurs §§§§§§§§§§§§

Ces croisement m’éparpille ignoblement Aux jardins de l’obscurité par des pincements douloureux Absorbant mon éclat ! §§§§§§§§§§§§

Et d’une étreinte impossible Tendant ses griffes Entre le souffle de la vie Et la liberté de la mort Des soupirs se dégagent… des soupirs gorges de flammes Jusqu'à la moelle §§§§§§§§§§§§

Oh… Mes airs rosâtres séchés Mordus de murmures empoisonnés Tatoues d’eau d’anarchie §§§§§§§§§§§§

Les clés de mes douleurs dérobées Me laissent Balançant Entre la mémoire et l’oubli §§§§§§§§§§§§

Je crains voir mes daims Se propageant Trottant…..chargés D’odeurs de terreur et de frissons Courant Timides…….terrorises Entre Les brousses de la mort Et Les filets d’embrasement §§§§§§§§§§§§

Guettés par Les regards vicieux A tout moment Dans tout les sens Alarmant les sens de la terreur Les taquinants Incitant leur mort jusqu'à la mort Exclusivement pour maakom

Issue 01 ma3akom 3 (1)  
Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you