Page 1

Online Islam Hassan Ahmed Elsemary

@hmed @laa CPSA President

Co-ordinator

Mohamed Shahin

Ahmed Ibrahim


‫أزمة اخالق‬ ‫نعلم جميعا ياساده ان سوء أحوال غيرنا سببا‬ ‫لنشكر اهلل على نعمو لكن الحال تبدل‬ ‫واصبح سوء احوال غيرنا سالح نرمي بو فـي‬ ‫وجوىم فـلم يعد بناء سلم المجد للذات‬ ‫بالتميز وانما بحفـر افخـاخ النقصـان لالخـرين‬ ‫وكثيرا ما يكون بالباس الحــق بالباطـل‬ ‫والدفع بيم دائما لموقف المتيم حتى‬ ‫وان كان في الخيرولآلسف صار المجتمع‬ ‫يساند ىذا الفكر الناقص ويتجاوب معو‬ ‫فنجد ان من احتـرف النيل من غيـره صار‬ ‫رمزا و مثال يحتذى صار اليوم شعارنا للتميز‬ ‫عن غيرنا ىم يخطئـون ونحن علـي صواب‬ ‫صار طريقنا في طـلب المعـالي ىـدم االخـر‬ ‫وليس بناء النفس البد من وقفـة مع النفس‬ ‫لنعلم ىل الخير في كسر عزائم غيرنا ام‬ ‫الحق في تقويم انفسنا‪.‬‬ ‫لــ باسم جابر‬

‫فرخة اتعدمت !!‬ ‫سنة ‪ 1471‬كان فً مدٌنة سوٌسرٌة‬ ‫اسمها بازل ‪ ..‬المهم كان هناك فً فرخة‬ ‫باضت بٌضة الوانها غرٌبة مش زي‬ ‫البٌض العادي ‪ ..‬بعدها صدر قرار‬ ‫باعدام الفرخة بتهمة انها شٌطان متنكر ‪.‬‬

‫ضمٌر ‪ٌ ....‬حتضر‬ ‫جـهـاد موسً طالبة ف جامعة المنصورة‬ ‫‪ .‬فتاة تحٌا بقلب ٌؤمن بحـق الـجمٌـع فً‬ ‫األمـان و األحـالم ‪ .‬تهتم كثٌرا لقضاٌـا‬ ‫سورٌـا وفلسطٌن ‪ ،‬وتحلم بوطن عربً‬ ‫حر ٌحٌا كرٌما ‪ .‬وٌوم أن دهستها سٌـارة‬ ‫أستاذة جـامعٌة فً قلب الحرم الجامعً ‪..‬‬ ‫كان رد الفعل ببساطة هو محاولة إخفاء‬ ‫معالم الجرٌمة من قبل رئٌس الجامعة‬ ‫الذي حاول التستر على الجرٌمة بإخفاء‬ ‫آثار الدماء بالرمال ؛ حتً التتعرض‬ ‫األستاذة الجامعٌة للمحاكمة ‪.....‬‬ ‫محاوالت وضغوط على أهل جهاد ‪-‬‬ ‫رحمها هللا وأكرم ف الجنة مثواها ‪-‬‬ ‫للتنازل عن حق ابنتهم فى الحٌاة !! جهاد‬ ‫فتاة كان حلمها أن تصلً ف المسجد‬ ‫األقصً ‪ ،،‬فلما ماتت صلً علٌها أهل‬ ‫فلسطٌن هناك ‪ .‬استنجد أهل جهـاد بشباب‬ ‫حـركة أحرار ‪ ،،‬فجـاؤا لنصـرتها و عندها‬ ‫أطلـق علٌهـم رئٌس الجـامعة بعـض‬ ‫البلطجٌـة فقـام األمن بالقبض على شبـاب‬ ‫أحــــرار وتـرك البلطجٌـة ‪ ...‬لـقـد كـانـت‬ ‫جـهـاد قضٌتهم ‪ ،،‬فأصبحت جرٌمتهم‬ ‫لــ ‪ ¤‬كبسولة أمل ‪¤‬‬


‫مم •‬

‫األكذوبة الكبرى ‪......‬‬ ‫صعود ناسا إلى القمر‬

‫لـ اسالم حسن‬

‫من الممكن ان تخدع بعض الناس بعض الوقت ‪ ..‬بل تخدع كل الناس بعض الوقت ‪ ..‬ولكنك‬ ‫لن تستطٌع خداع كل الناس كل الوقت‪ .‬لقد جعلتنا امرٌكا نتـوهم أنها أول من نـزل على سطح‬ ‫القمر ‪،‬ولكن حقٌقة القصة بـدأت فً سنة ‪ 1961‬عندما أرسلت روسٌا رجالها إلى الفضاء‬ ‫تاركة خلفها المحاوالت الفاشلة لألمٌرٌكٌٌن بالوصول إلى الفضاء ‪،‬وفــى اجتماع طاريء‬ ‫للكونغرس طلـب الربٌس كٌندي حفـظ مـاء الـــوجـة ‪ ,‬وقال بخطـاب حماسً‪ :‬أرٌد أن تضعوا‬ ‫رجال على القمر ثم فجؤة ‪ ..‬تم اإلعالن عن السٌر على القمر!! لكن تم كشـف القضٌة عن‬ ‫طرٌق أحد المهندسٌن وأصر أنها خدعة كبرى ومعه من األدلة العلمٌة والفنٌة التى أٌده فٌها‬ ‫مبات العلماء ‪،‬وعندما حاولت ناسا الرد لم تكن اإلجابات مقنعة ولم ٌعلقوا علً بعض األمور‬ ‫ونقاط أخرى قالوا فٌها ال ندري ما السبب !! ‪.....‬‬ ‫تصـدر من الشمس وٌمنعها عنـا الـغـالف الـجـوي ‪Van Allen‬أوال‪:‬توجـد فـى الفضاء آشعة‬ ‫وإن حـاولـت االبـتـعاد قلٌال ستإدى إلى تساقط الشعر وتقرحات بالجلد ثم سرطان وموت محتم‬ ‫وللحماٌة منها نحتاج لمواد عازلة مكونة من طبقات ٌصل سمكها إلى ‪ 1.5‬متر ‪.‬‬ ‫ثانٌا ‪:‬عندما هبطت القمرة على القمر لم تثر عاصفة شدٌدة مفترض أن تظل عالقة لعدة أٌام!!‬ ‫ولم تحدث فجوة تحتها وحولها!! رغم ظهور آثار أحذٌة رواد الفضاء حولهابوضوح!!‬ ‫ثالثا ‪:‬العلم األمرٌكً ٌرفرف على القمر رغم عدم وجود هواء هناك فكٌف ذلك؟؟!!!! ولوحظ‬ ‫عدم وجود نجوم على اإلطالق !!‬ ‫رابعا ‪:‬ورغم أن مصدر الضوء الوحٌد على القمر كان الشمس إال أن خٌال االشٌاء كان مختلف‬ ‫االتجاهات ! وهو ما ٌدل على وجود مصابٌح إضاءة من عدة جهات ‪ ....‬لماذا لم ٌرسل‬ ‫السوفٌٌت رجالهم للقمر ؟ لماذا توقفت رحالت أبوللو ؟ وتجدر االشارة هنا إلى فٌلم كابرٌكورن‬ ‫وان من ستٌنٌات القرن الماضى كان لمهمة إلى المرٌخ ونجد فٌه نفس اللقطات تقرٌبا‪ ،‬وبنفس‬ ‫تقنٌات ذلك العقد! ذلك ٌعنً أنه بدال من إعالن الفشل قرروا اختراع أكبر تمثٌلٌة فً العالم‬ ‫‪...‬فإن كنا ال نخترع فلنفكر قلٌال على األقل!!‬

‫صــدفـ ـ ــة !!‬

‫لــ أحمد نبٌل‬

‫فً عام ‪ ،1826‬كان الصٌدلً جون واكر ٌجري إحدى التجارب عندما خلط نسبة من كلورٌد البوتاسٌوم‬ ‫وكبرٌتٌد األنتٌمون وقام بتقلٌبهما باستخدام عـــود من الخشب‪ ،‬وبعد فترة قلٌلة التصق الخلٌط‬ ‫بالعـــــــود الخشبً ‪..‬وحاول واكر أن ٌفصل الخلٌط عن العود بحكه فً حجر صخري فوجد أن هناك‬ ‫شرارات تصدر نتٌجة االحتكاك فخرج للدنٌا باختراع جدٌد اسمه " أعواد الثقاب‬


‫‪ #‬مأساة الحب تتلخص فً ان الرجل ٌرٌد ان ٌكون اول من ٌدخل قلب المرأة و المرأة ترٌد ان تكون اخر من تدخل قلب الرجل‪.‬‬

‫مصطفً نور‬

‫ق ـ ـ ــالـ ـ ــوا‬

‫ٌقول المفكر والكاتب (راى برادبورى ) ‪":‬لٌس علٌك ان تحرق الكتب‬ ‫لتدمر حضارة ‪ ..‬فقط أجعل الناس تكف عن قرابتها وسٌتم ذلك‪ ".‬فقد‬ ‫ترك أصحاب التارٌخ تارٌخهم لمن ٌتربص بهم ‪،‬وٌعبث بما فعله‬ ‫أجدادهم حٌث قـل مـن بٌننا من ٌدرك عظمة حضارتنا تلك التً لم‬ ‫تبنً أهرامات الحجارة فقط بل بنت أهرامات الفكر والحضارة‬ ‫‪،‬فالمصرٌـون القدمــاء أول الموحـدٌن ‪،‬حقٌقة هامه ٌصر الٌهود على‬ ‫إنكارها وتزٌٌفها ‪،‬وٌزعمون أن المصرٌٌن القدماء كانوا وثنٌٌن‬ ‫ٌعبدون الحجارة والشمس وغٌرها ‪،‬ولكن الحقٌقه غٌر ذلــك والدلٌل‬ ‫أن النبً إبـراهٌم علٌه السالم عندمـــا جـاء الـى مصـر اطلع علـى‬ ‫صحـف النبً إدرٌس علٌه السـالم ( وهو أول من خـــط بالقلم )‬ ‫‪،‬وكــــان ذلك فً جـــامعة (أون) فً مصر القدٌمة قبل أن تنزل علٌه‬ ‫الرساله ‪،‬كما أن فرعون النبً موســــى علٌه السالم لم ٌكن رمسٌس‬ ‫الثانً أو أي حاكم مصري أخــر كما ٌـزعم البعض ؛ بل كان سادس‬ ‫ملوك الهكسوس ‪ ،‬كما ستدهش حـٌنما تعرف أن لقمان " علٌه السالم‬ ‫" المذكور فى القرآن الكرٌم ‪،‬والذى سـمٌـت بـاسمه إحـدى سوره هو‬ ‫مصرى ومن الصعٌد ‪ ،‬كما أن االنبٌاء ( إبراهٌم وإسماعٌل وٌعقوب‬ ‫وٌوسف ) جاءوا الى مصر فً عصر الهكسوس ووجهوا دعوتهم الى‬ ‫( التوحٌــد ) إلى هإالء الهكسوس الوثنٌٌن ‪ ..‬ولٌس إلى المصرٌٌن ‪،‬‬ ‫وماأسماء اآللهه ( آمون و رع و أنوبٌس و بتاح ) إال أسماء‬ ‫شمــــوس ( مالبكة ) ‪،‬وكلهم ٌدٌنون بالخضوع لرب واحد ال إله إال‬ ‫هو ‪ ...‬وأنقل لكم اقوال بعض من حكمابهم ‪:‬‬ ‫** إن صورة الرب لٌست معروفه فال أحد ٌستطٌع أن ٌتصور هٌبتة‬ ‫** ان هللا لٌس كشا من االشٌاء‬ ‫وهذه األدلة جاءت مثبتة فً كتاب للدكتور ندٌم السٌّار ( قدماء‬ ‫المصرٌٌن أول الموحدٌن ) ‪ ...‬علٌك أن تقرأه ألنه ٌسد فجوة كبٌرة‬ ‫فً الثقافةالحالٌة‬

‫كلما كسبت المرأة مساحات من التحرر ازداد قصر ثوبها‪##.‬‬

‫المصرٌـون القدماء‬ ‫أول المـوحـدٌــن‬

‫‪.‬‬


‫ىي البلد رايحو علي فين‬ ‫؟؟!!‬ ‫اصبح السإال التقلٌدي كلما جلست مع مجموعه من االصدقاء او الزمالء‬ ‫او غٌرهم ممن ٌعملون بالسٌاسه او حتً ممن لٌس لهم عالقه باي عمل‬ ‫سٌاسً هو " هً البلد راٌحه علً فٌن " ولالجابه علً هذا السإال البسٌط‬ ‫فً شكله العمٌق فً مضمونه وجب علٌنا دراسه تارٌخ الثورات فً انحاء‬ ‫مختلف من العالم‬ ‫فعلً سبٌل المثال الثوره الفرنسٌه(‪ )1789‬استمرت لمده عشر سنوات من‬ ‫الصراعات والحروب وعدم االستقرار‬ ‫الثوره االٌرانٌه ( فً اواخر السبعٌنٌات من القرن الماضً ) استمرت اٌضا‬ ‫عده سنوات وراح ضحٌتها عشرات اﻻﻻف من المواطنٌن االٌرانٌٌن‬ ‫كذلك مرت الثورات فً دول اوروبا الشرقٌه وامرٌكا الجنوبٌه ( فً‬ ‫النصف الثانً من القرن العشرٌن ) بفتره لٌست بالقصٌره من‬ ‫االضطرابات والفوضً‪.‬‬ ‫اذا ما ٌحدث االن فً مصر من فوضً وعدم استقرار هو امر طبٌعً بعد‬ ‫الثورات ولكن السإال االن هل تتحمل مصر بوضعها الحالً وظروفها‬ ‫االقتصادٌه الراهنه هذا الوضع من عدم االستقرار ؟‬ ‫االجابه قطعا ال وخصوصا ان الثوره المصرٌه قطعت شوطا جٌدا فً‬ ‫طرٌق التحول الدٌمقراطً من انتخابات ربٌس جمهورٌه ثم اﻻستفتاء علً‬ ‫الدستور اذا ما هو الحل ؟‬ ‫الحل هو ان ٌقوم كل طرف بواجباته علً اتم ما ٌرام فالوقت الحالً‬ ‫الٌسمح بانصاف الحلول او عدم وضوح المواقف وحٌث ان مصر اصبحت‬ ‫االن منقسمه اال ثالث فرق فرٌق الرباسه ومإٌدٌه ‪-1 2-‬فرٌق معارضً‬ ‫الربٌس علً طول الخط (جبهه االنقاذ) ‪-3‬الفرٌق الثالث ٌمثل االغلبٌه من‬ ‫الشعب ٌقف فً المنتصف من الفرٌقٌن السابقٌن‬ ‫علً الفرٌق االول ( فرٌق الرباسه ومإٌدٌها )‬ ‫‪-1‬استكمال الفرٌق الرباسً بعد استقاله بعض المساعدٌن والمستشارٌن‬ ‫علً ان ٌكون المشاركٌن الجدد فً الفرٌق الرباسً من خارج التٌار‬ ‫االسالمً‬ ‫‪-2‬تغٌٌر وزاري ٌشمل اٌضا مجموعه من الوزراء من خارج التٌار‬ ‫اﻻسالمً من المشهود لهم بالكفاءه‬ ‫‪-3‬حل مشكله النابب العام بالتعاون مع المجلس االعلً للقضاء وبطرٌقه‬ ‫توحد جموع القضاه‬ ‫‪-4‬ان تظهر قوه الدوله ( متمثله فً ربٌسها وحكومته ) فً محاوله‬ ‫السٌطره علً ما ٌعكر امن البالد واستقرارها‬ ‫‪-5‬استكمال مسٌره التحول الدٌمقراطً باجراء انتخابات مجلس النواب‬ ‫اما الفرٌق الثانً (جبهه االنقاذ) فعلٌه بالهدوء والبعد عن اي مظاهرات او‬ ‫احتجاجات لمده ال تقل عن ‪ 6‬اشهر العطاء الفرصه كامله للربٌس ومإٌدٌه‬ ‫الثبات جدارتهم فً اداره البالد او اثبات عكس ذلك واٌضا عدم استدعاء‬ ‫الجٌش للساحه السٌاسٌه مره اخري‬ ‫بالنسبه للفرٌق الثالث والذي ٌمثل اغلبٌه الشعب فعلٌه ان ٌظهر متحدا‬ ‫ومنظما وان ٌتعاون مع الفرٌق الذي ٌعلً مصلحه الوطن فوق المصالح‬ ‫الشخصٌه او الحزبٌه فً هذه الظروف العصٌبه‬ ‫وفق هللا مصر لكل خٌر وخفظها من كل سوء‬

‫لـ د‪/‬خالد الشٌمً‬


‫لغة ما وراء الكلمات‬ ‫كان طفالً حكً له معلمه عن حدٌث رسـول هللا ( صلً هللا علٌه وسلم) " لتفتحن‬ ‫القسطنطٌنٌة فنعم األمٌر امٌرها ونعم الجٌش جٌشهــا " وقــال له ستصبح عظٌمــا ً ٌوما‬ ‫مــا ولكن خذ عهداً على نفسك قابالً " أنــــــــا ٌا رسـول هللا " فعـاش وكلمـات معلمـه‬ ‫الـذي غرزهــا بداخله تحركه وتدفعه دابمـــا ً نحـو حـلمـه حـتـى كـان " مـحـمـد الفـاتـح "‬ ‫فـاتـح القسطنطٌنٌة‬ ‫بٌنمــا طفل اّخر قُ ِت َل فٌه الحلم بفعل فــــــاعل سواء بوعى او على غٌر وعــى منه ولكن‬ ‫كـانت أداة القتل هــى أٌضــــــا ً الكلمـــات انـه سـحــــر الكلمات ‪ .‬جرب عندما تقابل‬ ‫صدٌقا ً لك وتقل له أراك مــتؤلقا ً الٌــوم لترى السعادة التى ترتسم على وجهه ‪ ,,‬وفى‬ ‫النقٌض اذا وبخته او حقرت من شٌبا ٌهمه او فكرة سخرت منها وتعنى له الكثٌــــر كٌف‬ ‫سٌإثر ذلك فى حٌاته ؟؟ كلمــات بسٌطة ولكن تهزنـــا فى العمق ‪.‬‬ ‫كلنا نعرف حكاٌة ( على بابا واألربعٌن حرامى والكنز ) ‪ ..‬أسطورة تربٌنــا علٌها جمٌعــا ً‬ ‫ولكننــا لم ندرك عمق ما فٌها من معنى نحٌــا به من أجل سعادتنــا ‪ ..‬حاول ان ترجع‬ ‫بالذاكرة الى الوراء وتتذكر كٌف فُتِح باب المغــارة ‪ ..‬انها الكلمة ( افتح ٌا سمسم ) وكؤن‬ ‫االسطورة توضح لنا انه لم تنتصر اى قوة عضلٌة لتفتح الباب ولكنهـــا قوة وسحر‬ ‫الكلمـــات ‪.‬‬ ‫فعلٌنــا ان ندرك قٌمة الكلمة ونحذرا كثٌـــراً ونعى جٌداً لما نقوله ألنفسنــــا أوالً ثم‬ ‫لألخرٌن وان ندرك جٌداً ان هنــاك لغة وفعل واحســاس وافكــار ومعتقدات واتجاهات‬ ‫وحٌــــــاة وراء كل كلمة نسمعهــا او نقرأهــا وال ٌجب ان نترك شٌبــا منهــا ٌمر علٌنــا‬ ‫مرور الكرام‬ ‫فالكلمــات التى تزلزل االعماق هً التى تغٌر سلوك ومعتقد واحســاس بواقع الحٌــاه‬ ‫ال ٌتٌح لى المقـال ان اسرد واحكى طوٌال عن تلك القوي الرهٌبة التى خلقها هللا لنــا من‬ ‫اجل سعادتنا سواء كانت قوة العقل الالواعى او قوة الكلمــات أو غٌرهـا مما سؤتعرض له‬ ‫فى الكتــابات القادمة لكنى ألقً أمامكم المفاتٌح وعلٌكم أن تفتحــوا األبواب بؤنفسكم‬ ‫لتجربوا الحٌــاة وتتذوقوا المعنى الحقٌقً للسعــادة فعلٌكم بالسعى فالسعــادة تسٌـــــــــر‬ ‫على أقدام منهكة‬

‫سارة فتحً‬


‫الت ـ ــآريخ يتحدث ‪!..‬‬ ‫[ سكة السالمة و سكة الندامة ]‬ ‫عزٌزي القــآرئ ‪..‬لن أتحدث هذه المرة إال بلغة الحقــــآبق والوقـــآبع التً ال ٌنكرها اثنان ‪..‬‬ ‫لغة "التارٌخ" !لعل لنــــآ فً قصص األولٌـــــن "عبرة" ‪،،‬وألن أصحـــآب الثوابت أضحوا "قلة" ‪ ..‬وأصحـــآب‬ ‫األقنعه أضحوا "ثلة" ‪..‬وجب علٌنـــآ الحدٌث بلغة التارٌخ ‪ ..‬وال شا سوى لغة التارٌخ !أصحـــآب "االقنعة"‬ ‫حاولوآ وأد ثورات تونس ومصــر والٌمن والثورة المنسٌة فً "البحرٌن" !‬ ‫استضافوا "زٌن العابدٌن" و "علً عبدهللا صالح"‪ ..‬دعموا "مباركـ" وعرضوا استقباله ‪..‬‬ ‫وأرسلوا قواتهم للبحرٌن لوأذ ثورة شعبها لمجرد أنهم "شٌعه" !ثم مــــآلبثت أن سقطت "االقنعه" !‬ ‫وأضحت لغة تصفٌة الحســـآبات ‪ ..‬ولغة المصــــآلح المشتركة هً من تحكم ‪،،‬تغٌرت الفتاوي وأضحت ُتجٌز‬ ‫الخروج على الظلم " من ذات من أفتوا بتحرٌم ذلكـ " وتبع ذلكـ أن أُهدر دم "القذافً" و "االسد" وممن ؟ ممن‬ ‫كـــآن فً الماضً ٌصفهم بالقادة ‪ ..‬والمقاومٌن للمشروع الصهٌو‪-‬امرٌكً [الشٌخ ٌوسف القرضاوي] !الذي‬ ‫زار دمشق ‪ .. 2009‬وأثنً على ربٌس سورٌا المقاوم!وتنبــؤ بؤن أعداء "سورٌــآ" سٌتآمرون علٌها بؤشعال‬ ‫الفتن على اراضٌها لممانعتها ونضالها !‬ ‫هكذا كان "القرضاوي" فً الماضً و كــــؤن هللا لم ٌقل [ ومن ٌتولهم منكم ٌومبذ فهو منهم ]! وهـــآ هم من‬ ‫ٌســــآرعون فً الذهاب للجهاد المزعوم فً "سورٌـــــآ "‪ [..‬ال ٌقرأون التارٌخ ]‬ ‫قد نسوا حٌنما أحتل السوفٌٌت "افغانستان" ‪ ..‬باركــت "امرٌكــآ" فتاوي الجهاد هناكـ‬ ‫فكـــآن ذلكـ نواة "تنظٌم القاعده" ‪!..‬الذي أمدته امرٌكـــآ بالمال والسالح لهزٌمة االتحاد السوفٌٌتً ‪ ..‬ثم مـــآ لبثت أن‬ ‫انتهت الحربوأضحى تنظٌم القاعده "صنٌعة االمرٌكان" العدو االول لالمرٌكان !وكذلكـ سٌكون مصٌر "الجٌش الحر"‬ ‫إن ُكتب له االنتصار ‪ [..‬والتارٌخ ال ٌكذب] !‬ ‫ب) !اقرأوا "التارٌخ" فهو صورة قدٌمة "للحاضر" و‬ ‫صصِ ِه ْم عِ ب َْرةٌ ِأل ُ ْولًِ األَ ْل َبا ِ‬ ‫ان فًِ َق َ‬ ‫ٌــــــــآ أمة محمد ‪(..‬لَ َق ْد َك َ‬ ‫"للمستقبل" !عجبًــــآ لمن ٌجٌش الجٌوش وٌدفع األموال لنزاع بٌن "مسلمٌن" وٌسمونه " ً‬ ‫جهادآ" ‪!..‬ولم ٌدفعوا درهمًــآ‬ ‫وال دٌنارً آ لجهاد فً بورمـآ أو العراق أو افغانستان ‪،،‬‬ ‫وبــــآعوآ "االقصى" بدراهم معدوده وكـــآنو فٌه من الزاهدٌن ![ عن دول البترول أتحدث ]‬ ‫تراهم ٌبكون شوقــًـآ و "كذبــًآ" لــ "صالة " فً المسجد االموي ‪ ..‬وال ٌشتاقون لها فً قبة الصخرة !ولم نر منهم إال‬ ‫متـــآجرة بـاسم "االقصى" ‪ ..‬ثم ٌباركون العالقات مع محتلٌه ومدنسٌه[عن اردوغان أتحدث ]‬ ‫ٌــــــآ شعب سورٌا العظٌم ‪..‬إمـــــــآ أن ترووا شجرة حرٌتكم بدماءكم ‪!..‬‬ ‫أو تلوثوا "ثورتكم" بؤموال وسالح فتكـ بؤرواح المسلمٌن من قبلكم !‬ ‫[واالختٌـــآر قدامكم ‪ ..‬سكة السالمة ‪ ..‬وسكة الندامة ‪..‬وسكة اللً ٌروح مٌرجعش ] !‬

‫لــ أحمد ابوالغار‬


‫‪5‬‬ ‫ﺍﺣﺮﻗﻮﻫﺎ‪........‬ﺩﻣﺮﻭﻫﺎ‬ ‫ﻭﻟﻌﻮﻫﺎ‬ ‫ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ ﺣﺘﻰﺗﻨﺴﻔﻮﻫﺎ‬ ‫ﻫﺎﺗﻮﺍ ﺷﻌﺐ‪...‬ﻏﻴﺮﻧﺎ ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﻭﺻﻠﺤﻮﻫﺎ‪.....‬ﻭﻣﺘﺨﺎﻓﻮﺵ‬ ‫ﻭﺩﺍ ﻭﻋﺪ ﻣﻨﻰ‬ ‫ﻟﻴﻜﻮﺍ ﻓﺘﺮﺓ ﻓﻰ ﺍﻟﺮﻳﺎﺳﺔ‬ ‫ﻫﺘﻌﻴﺸﻮﻫﺎ ﺑﺲ ﺭﺟﺎﺀ‬ ‫ﻣﻨﻰ ﻭﻃﻠﺐ‬ ‫ﻭﺑﺪﻭﻥ ﺇﺳﺎﺀﺓ ﻟﻸﺩﺏ‬ ‫ﻃﻠﻌﻮﺍ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻣــ ﺍﻟﺤﻜﺎﻳﺔ‬ ‫ﺩﺍ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺑﺮﺉ‬ ‫ﻣﻦ ﻛﻞ ﺣﺎﺟﺔ ﺑﺘﻌﻤﻠﻮﻫﺎ‬

‫شكوي طالب‬ ‫فً صٌدلة‬

‫ال ٌصعدون الساللم‬ ‫بل ٌجلسون علٌها‬ ‫ال طرٌق خاللها‬ ‫تم تاجٌل مسابقة‬ ‫وال طرٌق إلٌها‬ ‫الطالب المثالً نظرا‬ ‫والناس هابمة‬ ‫لدخول امتحانات‬ ‫كما االغنام التاٌهة‬ ‫العملً‬ ‫ٌسؤلنً ألدغ فً الطرٌق‬ ‫ماٌهاالساٌاٌم ماٌها؟؟‬ ‫عابر سبٌل ٌصعد‬ ‫بٌخبط فً خلق هللا‬ ‫ٌسؤل بصوت عال‬ ‫الحمد هلل تم بنجاح الماراثون الخٌري‬ ‫العمٌد‪..‬فٌن القاه؟؟‬ ‫لصالح مركز االورام بالفٌوم بحضور‬ ‫أجاب صوت فً البعٌد‬ ‫طلبه من مختلف الكلٌات ونود ان‬ ‫رحت قاٌم معاه‬ ‫نشكر كل المشاركٌن فً الماراثون وكل‬ ‫طرق الباب بغضب‬ ‫من ساهم فً نجاحه وخاصه د‪/‬محمد‬ ‫واتاري العمٌد فً افاه‬ ‫عبدالوهاب ‪ #‬مدٌرٌه امن بنً سوٌف‬ ‫سؤله أي خدمة ٌامواطن؟؟‬ ‫‪ -1‬جمال‬ ‫فصمت‪...‬فاغرا فاه‬ ‫‪ #‬االسعاف‬ ‫وصرخ قابال له عاٌز اااه؟؟‬ ‫عبداللطٌف‪.‬‬ ‫اما بالنسبه للفائزٌن فكانوا‬ ‫فرد‪..‬ألدٌك مقعد احتٌاطً؟؟‬ ‫‪.‬كلٌه التجاره‬ ‫‪ -2‬اسالم فارس‬ ‫قاله وهللا ال‬ ‫‪ -3‬محمد مسعود طالب فً البعٌد ٌصرخ‬ ‫‪ ..‬كلٌه الحقوق‬ ‫والنعمة‪...‬وااقدماه‬

‫‪‬‬

‫اعتذار‬

‫رسالة كابسا‬

‫كلٌه الصٌدله‬

‫شكر وتقدٌر‬ ‫السره رساله علً مــا قامت بـه مــن مـشـهـد حـضـــاري فـــً‬ ‫تنظٌـــف سـاحـه الـكـلـٌه وندعو كل االســـر للقٌــام بمثل هذا المشهــد‬ ‫الحضـاري‬

‫لـ شوكت‬

C.P.C.A magazine  

magazine online

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you