Page 1

‫الأربعاء‬ ‫‪ 13‬شعبان‬ ‫‪ 11‬يونيو‬

‫العدد (‪)443‬‬ ‫السنة الثالثة‬ ‫‪ 16‬صفحة‬

‫‪1435‬هـ‬

‫‪2014‬‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫أحزاب سياسية‪:‬‬

‫ل����ق����اءات غ��ي�ر رس���م���ي���ة إلق����ص����اء ال��ث��ن��ي‬

‫« وان مهجاج » يعيد كتابة التاريخ الليبي‬ ‫بعد قرار المحكمة العليا‪:‬‬

‫الدباشي‪:‬‬

‫المؤتمر يكلف "أبو سهمين" بقيادة‬ ‫الجيش ويغير النائب العام‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫كل َّف المؤتمر الوطني العام «نوري أبو سهمين» قائدا أعىل‬ ‫للجيش الليبي وتسمية «الصديق الصور» نائبا عاما نظرا‬ ‫لقرب إحالة النائب العام الحايل عىل التقاعد ‪.‬‬ ‫وأفاد المتحدث الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام‬ ‫«عمر حميدان» يف تصريح لوكالة األنباء الليبية أمس الثالثاء‬ ‫أنه قد تمت مناقشة إمكانية تشكيل حكومة جديدة أو‬ ‫اإلبقاء عىل حكومة " الثني "‬

‫بعثة األمم املتحدة أخفقت يف ليبيا‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫السودان تنفي تسليحها متطرفين ليبيين‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫نفت الحكومة السودانية بشدة اتهامات ُوجهت إليها‬ ‫بتسليح متطرفين ليبيين‪.‬‬ ‫وقال مسؤول يف الرئاسة السودانية لصحيفة "الحياة"‬ ‫اللندنية أم��س‪ ،‬إن "جهات خارجية تسعى إىل توريط‬ ‫السودان يف المستنقع الليبي وتخريب عالقاته مع دول‬ ‫مؤثرة يف المنطقة"‪...‬‬

‫إجراء أول عملية زراعة شرايين‬ ‫بمركز بنغازي الطبي‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أجريت بمركز بنغازي الطبي أمس الثالثاء أول عملية زراعة‬ ‫شرايين ‪ ،‬تدشينا للعمل بالبرج الثاني الذي سيتم افتتاحه‬ ‫رسميا يوم ‪ 23‬يونيو الجاري ‪.‬‬ ‫وأفاد الناطق باسم مركز بنغازي الطبي " خليل اقودير " بأن‬ ‫البرج الثاني تم تجهيزه بغرفتي عمليات قلب مفتوح مجهزة‬ ‫بعدد سبعة عشر سريرا لقسم العمليات باإلضافة إىل غرفتي‬ ‫قسطرة عالجية إىل جانب قسم جراحة القلب والصدر الذي‬ ‫يحوي أربعة وخمسين سرير ًا ‪.‬‬ ‫تقرؤون في هذا العدد‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫تغيير األنظمة العربية‬

‫وأضاف الدباشي‪ ،‬خالل جلسة مجلس األمن الدويل التي ُعقدت يوم االثنين حول ليبيا‪،‬‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫اتهم مندوب ليبيا الدائم لدى األمم المتحدة إبراهيم الدباشي الحكومة الموقتة أن ضباط الجيش عازمون عىل إعادة تنظيم صفوفهم وتطهيرها لحماية مكتسبات‬ ‫باالبتزاز وإهدار المال العام‪ ،‬معتر ًفا باإلخفاق السياسي لبعثة األمم المتحدة للدعم ثورة ‪ 17‬فبراير‪ ،‬ونشر األمن يف مدن ليبيا كافة وتأمين حدودها‪.‬‬ ‫يف ليبيا خالل العامين الماضيين‪ ،‬مرج ًعا ذلك إىل عدم رغبة بعض القيادات يف ليبيا واتهم «الدباشي »القادة السياسيين وقادة التشكيالت المسلحة بالسعي إىل شيطنة كل‬ ‫االستعانة بها‪.‬‬ ‫أفراد وضباط الجيش الليبي‪ ،‬ورجال األمن بهدف منع عودة الجيش‪ ...‬التتمة ص‪2‬‬

‫أزمة بنزين السيارات‬

‫استقرار‪!..‬‬

‫تصفيات كأس إفريقيا‬

‫كشفت وثيقة أمريكية تورط واشنطن بمخطط لتغيير تعهد الرئيسان التركي «عبد الله غول» واإليراني ال توجد مشكلة بخصوص االمدادات وإنما بخصوص‬ ‫األمن وازدحام المرور…‬ ‫األنظمة العربية عبر بناء منظمات مجتمع مدني تحدث‬ ‫«حسن روحاني» االثنين بالتعاون من أجل وضع‬ ‫تغييرا يف السياسات الداخلية للدول المستهدفة…‬ ‫حد للنزاعات التي تعصف بالشرق األوسط…‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫ترشح منتخبنا الوطني لكرة القدم " تحت ‪ 17‬سنة "‬ ‫إىل الدور الثاني من التصفيات المؤهلة إىل‬ ‫كأس إفريقيا ‪.. .2014‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)443‬‬

‫السودان تنفي تسليحها‬ ‫متطرفني ليبيني‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وكان الناطق باسم "عملية الكرامة" العقيد محمد‬ ‫الحجازي‪ ،‬أعلن أن طائرة محملة بأسلحة هبطت‬ ‫يف قاعدة معيتيقة آتية من السودان‪.‬‬ ‫وأكد الحجازي أن " تلك الشحنات ليست األوىل‬ ‫موضحا أن‬ ‫التي تصل إىل الجماعات المتطرفة"‪،‬‬ ‫ً‬ ‫شحنات مماثلة نُقلت بطائرات سودانية خالل‬ ‫الفترة الماضية دون ِعلم السلطات الليبية‪.‬‬ ‫يذكر أن رئيس مؤسسة "كوليام" البريطانية‬ ‫لمكافحة اإلرهاب نعمان بن عثمان اتهم بدوره‬ ‫يف وق��ت سابق ال��س��ودان بتهريب األسلحة إىل‬ ‫المتطرفين يف ليبيا‪.‬‬

‫إجراء أول عملية زراعة‬ ‫شرايني بمركز بنغازي الطبي‬ ‫تتمة‪:‬‬ ‫وص��رح م��س��ؤول الشركة الفرنسية " ‪"INPE‬‬ ‫المنوط بها تجهيز البرج الثاني بالمركز لمراسل‬ ‫وك��ال��ة األن��ب��اء الليبية" أن��ه ت��م تركيب جهاز‬ ‫قسطرة بقسم القسطرة العالجية باإلضافة إىل‬ ‫تجهيز كامل لقسم العناية وجهاز تصوير باألشعة‬ ‫اكس ري من ضمن المرحلة الثانية لتجهيز المركز‪.‬‬

‫الدباشي‪:‬‬

‫‪2‬‬

‫بعثة األمم املتحدة أخفقت يف ليبيا‬ ‫تتمة‪:‬‬

‫وضمان خلو البالد من أي قوة مسلحة‬ ‫مركزية يمكن أن توقف ابتزاز الحكومة‬ ‫وإهدارها المال العام"‪ ،‬مطال ًبا أعضاء‬ ‫مجلس األمن الدويل بتقديم المساعدة‬ ‫العاجلة لليبيا‪ ،‬وحث مجلس النواب‬ ‫بعد انتخابه والحكومة المنبثقة‬ ‫منه لالتجاه مباشرة إىل إعادة تنظيم‬

‫الجيش وتسليحه وف � ًق��ا للمعايير‬ ‫الدولية‪ ،‬ودع��وة األط���راف الليبية‬ ‫جمي ًعا إىل إيجاد المناخ المناسب إلجراء‬ ‫انتخابات البرلمان ي��وم ‪ 25‬يونيو‬ ‫الجاري‪ ،‬يف أجواء سلمية وآمنة‪.‬‬ ‫وأشار إىل أن صبر الليبيين قد نفد يف‬ ‫األشهر األخيرة‪ ،‬بعد ما يقرب من ثالث‬ ‫سنوات من انتصار ث��ورة ‪ 17‬فبراير‪،‬‬

‫تصريحات الصادق الغرياني تثري الجدل‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫اعتبر مفتي ليبيا الدكتور الصادق‬ ‫الغرياني يف برنامج "اإلسالم والحياة"‬ ‫الذي تبثه "قناة الوطنية" االثنين‬ ‫"أن من ينضم إىل اللواء خليفة حفتر‬ ‫ويموت معه‪ ،‬يخشى أن يموت ميتة‬ ‫جاهلية‪ ،‬وكل من يقاتله ويموت فهو‬ ‫شهيد‪ ،‬ويف سبيل الله"‪.‬‬ ‫وق��ال الغرياني يف البرنامج الذي‬ ‫تشرف عليه وترعاه دار اإلفتاء ‪" :‬هذا‬ ‫الكالم منشور وم��وج��ود عىل موقع‬

‫دار اإلفتاء وإننا اليوم نزيده تأكيداً‪،‬‬ ‫ونبينه ونقرره‪ ،‬ونقول للناس الذين‬ ‫يقاتلون مع "حفتر" إنكم بغاة خارجون‬ ‫عن طاعة ويل األمر الواجبة طاعته‬ ‫شرعاً‪ ،‬وإنكم تقاتلون الناس ظلماً‪،‬‬ ‫وع�لى الناس أن يقاتلونكم جميعاً‬ ‫ألنكم بغاة"‪.‬‬ ‫وكانت تصريحات المفتي أثارت ردود‬ ‫أفعال كبيرة يف صفوف المواطنين‬ ‫والسياسيين خاصة ع�لى صفحات‬ ‫التواصل االجتماعي ‪ ،‬معتبرين تدخالت‬

‫مرج ًعا ذلك إىل غياب الجيش والشرطة‪،‬‬ ‫وامتناع القضاة عن ممارسة أعمالهم‬ ‫خو ًفا عىل حياتهم‪.‬‬ ‫وأش���اد ال��دب��اش��ي ب���دور بعثة األم��م‬ ‫المتحدة للدعم يف ليبيا‪ ،‬إال أنه قال‪:‬‬ ‫"لم تحقق البعثة شيئًا نتيجة لغياب‬ ‫المؤسسات ال��ق��ادرة ع�لى استيعاب‬ ‫المساعدة يف مختلف القطاعات"‪.‬‬

‫الصادق الغرياني تصب يف خانة دعم‬ ‫طرف سياسي عىل حساب اآلخر‪.‬‬ ‫وانتقد رواد الشبكة العنكبوتية‬ ‫تدخالت الغرياني ووصفوها بأنها‬ ‫تكرس االنقسام والتشرذم يف صفوف‬ ‫الشعب الواحد وال تخدم المصالحة‬ ‫والوفاق الوطني‪.‬‬ ‫ودعت بعض الشخصيات اإلعالمية‬ ‫المفتي إىل إعادة النظر يف تصريحاته‬ ‫وتعديل خطابه الديني خدمة للمصلحة‬ ‫العليا للبالد‪.‬‬

‫بعد قرار المحكمة العليا‪:‬‬

‫املؤتمر يكلف "أبو سهمني" بقيادة‬ ‫الجيش ويغري النائب العام‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وقد تم تأجيل الموضوع اىل االجتماع القادم‪ ,‬مضيفا‬ ‫أن االجتماع علق عىل أن يكون االجتماع القادم مكمال‬ ‫له إلنجاز المواضيع التي لم يتم إقرارها خاصة اعتماد‬ ‫الميزانية العامة للدولة‪.‬‬ ‫وبدورها قالت نعيمة الحامي عضو المؤتمر الوطني‬ ‫العام يف مداخلة لقناة ليبيا األحرار إن النصاب اكتمل‬ ‫وتم تفويض "أبو سهمين" بطريقة قانونية‪.‬‬

‫بميناء الخمس‪:‬‬

‫ضبط‪ 3‬حاويـات حشيــش‬ ‫قيمتها ‪ 84‬مليون دينـار‬

‫بلدية شحات‬

‫أحزاب سياسية تجري مداوالت فتح سجن قرنادة أمام منظمات املجتمع املدني‬ ‫غري رسمية إلقصاء الثني‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أفاد مصدر برئاسة المؤتمر الوطني العام أن عدة‬ ‫كتل سياسية ناقشت ظهر أمس يف مداوالت غير‬ ‫رسمية إمكانية إقالة رئيس حكومة تصريف‬ ‫األعمال (عبد الله الثني)‪ ،‬وتكليف وزير العمل‬ ‫(محمد سوالم) برئاسة ال���وزراء‪ ،‬وذل��ك وفق ما‬ ‫أوردته وكالة األنباء الصينية شينخوا‪.‬‬ ‫ونقلت الوكالة عن المصدر ـ الذي قالت إنه فضل‬ ‫عدم ذكر هويته أن ممثيل عدة كتل سياسية‬ ‫اجتمعوا أمس يف فندق المهارى يف طرابلس‪،‬‬ ‫وناقشوا ألكثر من ساعة يف مداوالت غير رسمية‬ ‫إمكانية إقالة (عبد الله الثني)‪...‬‬ ‫رئيس حكومة تصريف األعمال‪ ،‬وتكليف وزير‬ ‫العمل يف حكومته محمد سوالم‪ ،‬بمهام رئيس‬ ‫الوزراء بشكل مؤقت "‪ ,‬وذلك دون توضيح هوية‬ ‫أو انتماءات هذه الكتل السياسية‪.‬‬ ‫وتابع المصدر " أن ممثيل هذه الكتل اتفقوا عىل‬ ‫ضرورة تبني خيار نهائي بخصوص حكومة الثني‪،‬‬ ‫بما فيه احتمال اختيار رئيس جديد للحكومة وعدم‬ ‫االنتظار لحين انتخاب مجلس النواب "‪.‬‬ ‫وكان من المفترض عقد جلسة للمؤتمر الوطني‬ ‫العام لمناقشة وضعية الحكومة‪ ،‬لكن النصاب‬ ‫القانوني لعقدها لم يتوفر‪ ،‬حسب المصدر‪.‬‬ ‫وتأتي ه��ذه ال��م��داوالت غ��داة إص��دار المحكمة‬ ‫الدستورية يف ليبيا قرارا ببطالن إجراءات انتخاب‬ ‫أحمد معيتيق بدعم من اإلسالميين رئيساً للوزراء‪،‬‬ ‫بعد جدل استمر أكثر من شهر حول عملية انتخابه‬ ‫من قبل المؤتمر الوطني العام‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أصدرت بلدية شحات‪ ،‬أمس الثالثاء‪،‬‬ ‫بيانا ب��ش��أن م��ا يتم ت��داول��ه حول‬ ‫سجن قرنادة ‪ ،‬والموجه لوزارة العدل‬ ‫وال��ش��رط��ة القضائية‪ ،‬وج���اء فيه‬ ‫أنه تقوم هذه البلدية كغيرها من‬ ‫البلديات بتذليل الصعاب التي تواجه‬ ‫الجهات األمنية‪ ،‬ومؤسسات المجتمع‬ ‫المدني الواقعة ضمن نطاقها‪ ،‬وحيث‬ ‫إن سجن ق��رن��ادة م��ن بينها والتي‬ ‫ت��ش��رف عليه الشرطة القضائية‬ ‫التابعة لوزارة العدل‪.‬‬ ‫ونظرا لما يتمتع به الجبل األخضر‪،‬‬ ‫من الناحية األمنية بنسبة تفوق‬ ‫المدن الكبيرة‪ ،‬فقد تم استغالل هذا‬

‫السجن لوضع الفارين من العدالة‪،‬‬ ‫ومن ارتكبوا جرائم ضد أبناء الوطن‬ ‫‪.‬فكان لزاما عىل بلدية شحات‪ ،‬بكافة‬ ‫قطاعاتها أن تؤمن هذا السجن حسب‬ ‫متطلبات رج��ال الشرطة القضائية‬ ‫أصحاب االختصاص‪...‬‬ ‫وتتمثل يف تأمين المياه‪ ،‬والكهرباء‪،‬‬ ‫والنقل‪ ،‬واإلعاشة‪ ،‬والعالج ووسائل‬ ‫الترفيه‪ ،‬أي إن المجلس يختص‬ ‫بالخدمات وليس له عالقة باألمور‬ ‫األخرى‪.‬‬ ‫أما فيما يخص االنضباط واإلدارة‬ ‫وال���زي���ارات واإلج������ازات‪ ،‬ف��ه��ي من‬ ‫اختصاص وزارة العدل‪ ،‬ودون تدخل‬ ‫من أي جهة أخرى‪.‬‬

‫وجاء يف البيان‪ ،‬أن األبواب مفتوحة‬ ‫للزيارة والتحقق لكافة المنظمات‬ ‫الحقوقية‪.‬‬ ‫وص��رح المتحدث اإلعالمي بمكتب‬ ‫اإلع�لام المحيل ببلدية شحات حسن‬ ‫رجب عيل ‪ ،‬لوكالة أنباء التضامن‪ ،‬أن‬ ‫موقف البلدية من سجن قرنادة واضح‬ ‫للعيان وأن اختصاص البلدية محصور‬ ‫يف تقديم الخدمات فقط‪ ،‬وما يتعلق‬ ‫باإلجراءات والضبط والربط والحجز‬ ‫وال��ح��راس��ة وغ��ي��ره��ا م��ن اختصاص‬ ‫الهيئات القضائية بوزارة العدل‪ ،‬وأن‬ ‫أبواب السجن مفتوحة ألي منظمة‬ ‫حقوقية للتأكد من آلية العمل ووضع‬ ‫المحتجزين‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ضبطت أجهزة مكافحة التهريب والمخدرات يف جمارك‬ ‫الخمس ‪ 3‬حاويات محملة بالمواد المخدرة ( الحشيش)‪.‬‬ ‫وأفادت مصادر أمنية "لوكالة أنباء التضامن" أمس‬ ‫الثالثاء أن الكمية تقدر ب��ـ‪ 10‬أطنان بقيمة ‪84‬‬ ‫مليون دينار‪ ،‬مشيرا يف الوقت ذاته إىل أن النيابة‬ ‫باشرت بفتح تحقيقاتها عىل الفور‪.‬‬ ‫وجرى نقل المواد المضبوطة بحراسة كتيبة تنظيم‬ ‫وحماية الميناء ولجنة مكافحة الجريمة بالمدينة‪،‬‬ ‫وتم حرقها بالكامل‪.‬‬

‫م��ق��ت��ل "أب����و األب���ي���ض" ال���ق���ي���ادي ب��أن��ص��ار ال��ش��ري��ع��ة‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ُعثر مساء يوم االثنين عىل جثة‬ ‫المهدي سعد أبو األبيض القيادي‬ ‫يف تنظيم م��ا ُي��ع��رف بأنصار‬ ‫الشريعة بمنطقة الكورفات الـ ‪7‬‬ ‫جنوب مدينة درنة‪.‬‬ ‫وأك��د مصدر مطلع يف تصريح‬ ‫نقلته صحيفة "بوابة الوسط "‬ ‫أن ُجثة أبو األبيض وصلت إىل‬ ‫مستشفى الهريش بالمدينة يف‬

‫ساعة متأخرة من ليل االثنين‪.‬‬ ‫ج��اء ه��ذا التأكيد بعد تضارب‬ ‫األنباء عن خبر مقتله باستهدافه‬ ‫بالرصاص ع�لى خلفية محاولة‬ ‫تفجير منزل آمر كتيبة شهداء بو‬ ‫سليم الحايل عطية سعيد الشاعري‬ ‫بال ُملقب بـ"بقيوة" بمنطقة شحية‬ ‫الغربية‪.‬‬ ‫وق��ال المصدر ال��ذي طلب عدم‬ ‫ل���دواع أمنية ‪" :‬إن‬ ‫ذك��ر اسمه‬ ‫ٍ‬

‫أبو األبيض هو من قام باستهداف‬ ‫منزل راف الله حسن إسرافيل‬ ‫الشلوي القيادي يف كتيبة شهداء‬ ‫بو سليم بمنطقة شيحة الشرقية‬ ‫بعبوة ناسفة ما أسفر عن أضرار‬ ‫مادية كبيرة ‪ ،‬رفقة عادل عيسى‬ ‫العبيدي الذي تضاربت األنباء عن‬ ‫إصابته وتهريبه من ذوي��ه من‬ ‫مستشفى المدينة"‪ ،‬وأفادت أنباء‬ ‫أخ��رى عن وج��وده بأحد السجون‬

‫التابعة لكتيبة شهداء بو سليم‬ ‫درنة‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر "أن الشاعري هو‬ ‫مالك المزرعة التي يستخدمها‬ ‫كمخزن لألسلحة والذخائر بمنطقة‬ ‫سيدي خ��ال��د‪ ،‬وقصفتها طائرة‬ ‫بدون طيارة يف ‪ 27‬مارس الماضي‬ ‫غرب درنة بـ ‪ 18‬كم"‪.‬‬ ‫ويف ذات السياق ُقتل المواطن‬ ‫أي���وب محمد ب���وط�ل�اق‪ ،‬أم��س‬

‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪- 2‬أعلن أنا مبروك علي رمضان ‪- 2‬أعلن أنا عمار محمد الهمالي ‪- 2‬أعلن أنا نعيمة سعيد مفتاح سالم ‪- 2‬أعلن أنا هالة سعيد مفتاح سالم‬ ‫هاشم بأنني من مواليد ‪ 1956‬وليس القدار بأنني من مواليد ‪ 1949‬وليس بأنني من مواليد ‪ 1972‬وليس كما جاء بأنني من مواليد ‪ 1973‬وليس كما جاء‬ ‫كما جاء بسجالت السجل المدني قصر كما جاء بسجالت بلدية سوق الجمعة‪ .‬بسجالت السجل المدني حي األندلس‪ .‬بسجالت السجل المدني حي األندلس‪.‬‬

‫بن غشير‪.‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬شركة النور للطباعة طرابلس‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0911654494‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫الثالثاء‪ ،‬برصاص مسلحين‪ ،‬قرب‬ ‫منطقة أمبخ غربي بمدينة درنة‪.‬‬ ‫وأكد الناطق باسم شبكة مؤسسات‬ ‫المجتمع المدني بدرنة عبد الباسط‬ ‫بوذهب‪ ،‬يف تصريح نقلته صحيفة‬ ‫ل"ب��واب��ة ال��وس��ط"‪ ،‬أن بوطالق‬ ‫مواطن مدني ال يتبع أي جهة‬ ‫عسكرية أو مدنية‪ ،‬وهو طالب‬ ‫بالسنة الرابعة يف كلية الطب‬ ‫البشري‪ ،‬يبلغ من العمر ‪ 23‬ربي ًعا‪.‬‬ ‫تعديل لقب‬ ‫‪ - 3‬أع��ل��ن أن��ا ي��وس��ف عبدالله‬ ‫يوسف أحمد بابشو بأن هذا هو لقبي‬ ‫الصحيح وليس كما ورد بالسجل‬ ‫المدني طرابلس‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libyafree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبـــان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيـــو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 443‬‬

‫طالبان تهاجم مطار كراتشي بعد مقتل ‪ 15‬من مسلحيها‬ ‫منظمات إنسانية تدعو حكومة‬ ‫السودان بوقف قصف كردفان‬

‫طالبت منظمات إنسانية غير حكومية‪ ،‬في رسالة إلى‬ ‫مجلس األمن‪ ،‬الحكومة السودانية بوقف القصف الذي‬ ‫يستهدف المدنيين في والية جنوب كردفان جنوب البالد‪.‬‬ ‫وقالت المنظمات‪ ،‬ومن بينها "تحالف جامعة الدول‬ ‫العربية واالتحاد اإلفريقي"‪ :‬إن القصف األخير لكردفان‬ ‫وصل إلى مستوى غير مسبوق من الكثافة"‪.‬‬ ‫وأرفق التحالف مع التقرير‪ ،‬شريط ًا مصور ًا وصور ًا تظهر‬ ‫الدمار الذي لحق بالمنطقة‪ ،‬جراء القصف الذي استمر‬ ‫ألربعة أيام في مايو الماضي‪.‬‬ ‫وألقى الجيش‪ ،‬وفق التحالف‪ ،‬نحو ‪ 60‬قنبلة على كودا‬ ‫سقط عدد منها على سوق المدينة وبالقرب من مدرستين‬ ‫وأصاب بعضها مقرات المنظمات اإلنسانية‪.‬‬ ‫وكانت الحرب بين حكومة الخرطوم ومسلحي الحركة‬ ‫الشعبية لتحرير ال��س��ودان قطاع الشمال قد اندلعت‬ ‫قبل ‪ 3‬سنوات في واليتي جنوب كردفان والنيل األزرق‬ ‫المتاخمتين لدولة جنوب السودان‪.‬‬ ‫وتقدر األم��م المتحدة ع��دد المتأثرين بالنزاع في‬ ‫المنطقتين من المدنيين بأكثر من مليون شخص‪ ،‬وأصدر‬ ‫أخير ًا مكتب المنظمة للشؤون اإلنسانية "أوشا" نشرة عن‬ ‫األوضاع المتدهورة للمدنيين‪.‬‬

‫لقي ‪ 15‬مسلح ًا مصرعهم وأصيب آخرون في غارة جوية‬ ‫شنتها القوات المسلحة الباكستانية أمس على معاقلهم‬ ‫في مقاطعة خيبر بالحزام القبلي شمال غرب باكستان‪.‬‬ ‫وأوضح بيان صادر عن مكتب المتحدث العسكري أن‬ ‫القوات المسلحة نفذت الغارة بالطائرات الحربية لقصف‬ ‫معاقل المسلحين بالقرب من الحدود األفغانية في‬ ‫مقاطعة خيبر‪.‬‬ ‫وب ّين أنه جرى تدمير تسع مخابئ للمسلحين في الغارة‬ ‫التي جاءت بعد يوم من الهجوم الذي شنته حركة طالبان‬ ‫على مطار كراتشي الدولي‪.‬‬ ‫من جهة أخرى هاجمت مجموعة مسلحة صباح أمس‬ ‫الثالثاء مركز تفتيش في مطار كراتشي جنوب باكستان‬ ‫غداة هجوم شنته حركة طالبان على المطار نفسه وأوقع‬

‫‪ 37‬قتيال‪ ،‬حسبما أفادت السلطات المحلية مشيرة إلى أن‬ ‫المواجهات ال تزال مستمرة‪.‬‬ ‫وقال متحدث باسم قوات األمن في تصريح نقلته‬ ‫وكالة فرانس برس‪ :‬أن المهاجمين يتواجهون مع قوات‬ ‫األمن في المطار عند مركز تفتيش‪.‬‬ ‫ووقع الهجوم على مسافة حوالى ‪ 500‬متر من المدخل‬ ‫الرئيس لحرم المطار وعلى مسافة أكبر بقليل من محطات‬ ‫الركاب وعرضت الشبكات التلفزيونية المحلية مشاهد‬ ‫ظهرت فيها آليات للقوات شبه العسكرية وسيارات‬ ‫إسعاف تهرع إلى المكان‪.‬‬ ‫يذكر أن وحدة مسلحة من حركة طالبان شنَّت هجوماً‬ ‫على المطار ليل األحد االثنين استمر أكثر من ‪ 12‬ساعة‬ ‫وأوقع ‪ 37‬قتي ًال بينهم المهاجمون العشرة‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫تونس تطلق هيئة الحقيقة والكرامة‬ ‫لرصد انتهاك حقوق االنسان‬

‫أطلقت تونس يوم االثنين رسمي ًا "هيئة الحقيقة‬ ‫وال��ك��رام��ة" التي ستتولى‬ ‫رص���د ان��ت��ه��اك��ات حقوق‬ ‫اإلنسان ومحاسبة مقترفيها‬ ‫وت��ع��وي��ض الضحايا منذ‬ ‫استقالل البالد‪.‬‬ ‫وصادق المجلس الوطني‬ ‫التأسيسي في تونس في‬ ‫‪ 19‬مايو الماضي على هيئة‬ ‫الحقيقة وال��ك��رام��ة التي‬ ‫تضم ‪ 15‬عضو ًا من نشطاء‬ ‫حقوق اإلنسان‪.‬‬ ‫وستسلط الهيئة التي يستمر عملها لمدة أربع سنوات‬ ‫الضوء على انتهاكات حقوق اإلنسان منذ العام ‪1956‬‬ ‫وحتى تاريخ بدء عملها في يونيو ‪ ،2014‬إضافة إلى‬ ‫تعويض ضحايا االنتهاكات والتعذيب الذي بدأ مع حكم‬ ‫الحبيب أبورقيبة أول رئيس لتونس وتفشى مع خلفه‬ ‫زين العابدين بن علي الذي أطاحت به انتفاضة شعبية‬ ‫في ‪.2011‬‬ ‫وكان رئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر‬ ‫دعا الهيئة التي وصفها بأنها مستقلة إلى التزام الحياد‬ ‫ودعا إلى عدم التدخل فيها بأي شكل‪.‬‬ ‫وق��ال مخاطب ًا الحفل ‪" :‬أن��ت��م مستقلون ولكن‬ ‫مسؤولون أمام الله والتاريخ ويجب أن تكون هناك‬ ‫محاسبة ومساءلة ثم مصالحة ألن��ه ال يمكن بناء‬ ‫المستقبل إال بإنصاف الذين ظلموا" وأوضح أنه سيعهد‬ ‫للهيئة كشف الحقيقة منذ االستقالل ورصد االنتهاكات‬ ‫وتوثيقها وتحديد مسؤوليات أجهزة الدولة‪.‬‬

‫إعالن‬

‫شركة اإلنماء العاملية لالستثمار العقاري املساهمة‬ ‫إعالن عن دعوة لحضور اجتماع الجمعية العمومية العادي األول‬ ‫لسنة ‪ 2014‬لشركة اإلنماء العالمية لالستثمار العقاري المساهمة‬ ‫يتشرف مجلس إدارة شركة اإلنماء العالمية لالستثمار العقاري‬ ‫المساهمة بدعوة الجمعية العمومية للشركة النعقاد جلسة اجتماع‬ ‫عادي يوم األحد الموافق ‪ 2014 / 06 / 22‬عىل تمام الساعة العاشرة‬ ‫صباح ًا بمقر شركة اإلنماء لالستثمارات السياحية والعقارية‬ ‫القابضة بقرقارش بمدينة طرابلس وذلك لغرض مناقشة البنود‬ ‫التالية‪:‬‬ ‫البند األول ‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير مجلس اإلدارة عن نشاط‬ ‫الشركة خالل الفترة من ‪ 2013 / 06 / 24‬وحتى ‪.2014 / 05 / 31‬‬ ‫البند الثاني ‪ :‬تعيين مراجع الحسابات الخارجي وتحديد مقابل‬ ‫أتعابه‪.‬‬ ‫البند الثالث ‪ :‬استعراض تقرير هيئة المراقبة‪.‬‬ ‫البند الرابع ‪ :‬ما يستجد من أعمال‪.‬‬ ‫لألهمية يرجى الحضور يف المكان وال��زم��ان المحددين‪ ،‬هذا‬ ‫ويف حالة عدم اكتمال النصاب القانوني فإن االثنين الموافق‬ ‫‪ 2014 / 06 / 23‬سيكون الموعد النهائي لعقد االجتماع بنفس المكان‬ ‫والزمان المحددين‪.‬‬

‫ت��ع��زي��ة‬ ‫ببالغ األس��ى والحزن وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وق��دره‬ ‫تلقى العاملون بجهاز استثمار مياه منظومة جبل الحساونة‬ ‫الجفارة للنهر الصناعي نبأ وف��اة المغفور له ب��إذن الله‬ ‫(الدكتور ‪ /‬عيل يوسف جمعة) رئيس لجنة اإلدارة لهذا الجهاز‬ ‫يف الفترة (‪ 90‬ـ ‪1995‬م) والذي وضع فيها اللبنة األوىل ألعماله‬ ‫وبمشاعر المواساة والتعاطف بهذا المصاب الجلل … يتقدم‬ ‫رئيس وأعضاء لجنة اإلدارة وجميع العاملين بالجهاز بأحر التعازي‬ ‫القلبية ألسرته ‪،‬سائلين الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع‬ ‫رحمته ويسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه‪.‬‬ ‫(إنا لله وإنا إليه راجعون)‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)443‬‬

‫حكم تاريخي للدائرة الدستورية يعيد األمور إىل نصابها‬

‫جاء حكم الدائرة‬ ‫الدستورية حول عدم‬ ‫دستورية تعيين أحمد‬ ‫معيتيق رئيسا للوزراء‬ ‫ليسكب ماء باردا على‬ ‫الرؤوس الساخنة في المشهد‬ ‫الليبي ‪ ،‬وهو ما بدا واضحا‬ ‫من ردود الفعل المباشرة على‬ ‫قرار المحكمة الذي يعتبر‬ ‫تاريخيا بكل المقاييس ‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وقال صالح المخزوم النائب الثاني لرئيس المؤتمر الوطني‬ ‫العام الليبي يوم االثنين ‪ :‬إن المؤتمر سيحترم حكم المحكمة‬ ‫العليا بعدم دستورية انتخاب أحمد معيتيق رئيسا للوزراء‪.‬‬ ‫وأكد نائب رئيس المؤتمر الوطني الليبي‪ ،‬صالح المخزوم‪ ،‬يف‬ ‫مؤتمر صحفي استمرار عبد الله الثني يف مهامه كرئيس مؤقت‬ ‫للوزراء‪.‬‬ ‫وكان الثني قد رفض تسليم رئاسة الحكومة لمعيتيق الذي‬ ‫حظي بدعم اإلسالميين والمستقلين يف عملية اقتراع داخل‬ ‫المؤتمر الشهر الماضي اتسمت بحالة من الفوضى‪.‬‬ ‫لكن الثني كان قد أعلن أنه لن يعرقل اجتماعات فريق معيتيق‬ ‫الحكومي‪.‬‬ ‫وقال صديق الصور الناطق باسم المدعي العام الليبي ‪" :‬الحكم‬ ‫نهائي‪ ،‬وينبغي عىل الجميع االلتزام به‪ ،‬وال يمكن استئنافه"‪.‬‬ ‫وقال معيتيق ‪ :‬إنه سيكون "أول" من يرضخ ألحكام القضاء‪.‬‬ ‫وأضاف يف مؤتمر صحفي " أشهد الله والشعب واألمة عىل‬ ‫احترامي للقضاء وانصياعي لحكمه"‪.‬‬ ‫وقال ‪ :‬إن المحكمة الدستورية اتخذت قرارها بعد طلب قدمه‬ ‫أعضاء يف المؤتمر الوطني الطعن يف دستورية تعيين معيتيق‪.‬‬ ‫لكن قرار المحكمة قد ال يغير شيئا ألن القائم بأعمال رئيس‬ ‫الوزراء‪ ،‬عبدالله الثني‪ ،‬لم يسلم رسميا السلطة إىل معيتيق‪.‬‬ ‫ورحبت بقرار المحكمة مجموعات مسلحة تسيطر عىل العديد‬

‫من االرشيف‬

‫من موانئ النفط شرقي البالد‪ ،‬وفقا لتقارير إعالمية‪.‬‬ ‫وكانت هذه المجموعات المسلحة قد رفضت التعامل مع‬ ‫معيتيق‪ ،‬وهو ما جعل الحكومة الليبية عاجزة عن إعادة فتح‬ ‫الموانئ‪.‬‬ ‫وتعيش ليبيا هذه األيام حالة من الفوضى بسبب الصراع‬ ‫السياسي المحتدم والنزاعات العسكرية بين قوات لواء الجيش‬

‫المتقاعد خليفة حفتر ومليشيات إسالمية ‪.‬‬ ‫ويعود الجدل إىل مطلع مايو عندما انتخب معيتيق أثناء جلسة‬ ‫تصويت يف البرلمان عمتها الفوضى‪ ،‬وقد اتهم عدد من النواب‬ ‫التيار المدني الكتل اإلسالمية بأنها تركت التصويت مفتوحا بعد‬ ‫إعالن النتيجة‪ ،‬بهدف الحصول عىل الـ‪ 121‬صوتا المطلوبة‪،‬‬ ‫بينما لم يحصل معيتيق يف البداية إال عىل ‪ 113‬صوتا‪.‬‬

‫خطة أمريكية لتغيري األنظمة العربية‬ ‫كشفت وثيقة‬ ‫أمريكية تورط واشنطن‬ ‫بمخطط لتغيير األنظمة‬ ‫العربية عبر بناء منظمات‬ ‫مجتمع مدني تحدث تغييرا‬ ‫في السياسات الداخلية‬ ‫للدول المستهدفة‪.‬‬ ‫وبحسب الوثيقة‪،‬‬ ‫التي أفرج عنها بموجب‬ ‫دعوى قضائية استناد ًا‬ ‫إلى قانون حق الحصول‬ ‫على المعلومات‪ ،‬فإن إدارة‬ ‫الرئيس األمريكي باراك أوباما‬ ‫ضالعة في حملة استباقية‬ ‫منذ ما قبل الربيع العربي‬ ‫لتغيير األنظمة في الشرق‬ ‫األوسط وشمال أفريقيا‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وتشير الوثيقة الصادرة عن وزارة الخارجية‬ ‫األمريكية يف ‪ 22‬أكتوبر ‪ 2010‬بعنوان "مبادرة‬ ‫الشراكة األمريكية الشرق أوسطية‪ :‬مراجعة"‪،‬‬ ‫إىل أولوية خاصة تم منحها منذ العام ‪2010‬‬ ‫لتغيير األنظمة يف كل من اليمن والسعودية‬ ‫ومصر وتونس والبحرين‪ ،‬وأضيفت سوريا وليبيا‬ ‫إىل قائمة الدول ذات األولوية عىل صعيد إنشاء‬ ‫مجتمعات مدنية فيها‪.‬‬ ‫وأظهرت الوثيقة انتهاج إدارة أوباما سياسة‬ ‫الدعم السري لجماعة اإلخ��وان المسلمين يف‬ ‫منطقة الشرق األوسط وشمال أفريقيا منذ العام‬ ‫‪.2010‬‬ ‫دعم سري لإلخوان‬ ‫وانتهجت إدارة الرئيس أوباما منذ العام ‪2010‬‬ ‫سياسة تقوم عىل تقديم دع��م س��ري لجماعة‬ ‫اإلخ��وان المسلمين وحركات أخرى للمتمردين‬ ‫يف الشرق األوسط‪ ،‬كما تؤكد الوثيقة التي تم‬ ‫اإلفراج عنها للتو‪.‬‬ ‫وتبين الوثيقة هيك ًال محدد ًا لبرامج وزارة‬ ‫الخارجية األمريكية التي تهدف بشكل مباشر‬ ‫إىل بناء منظمات "مجتمع مدني"‪ ،‬والسيما‬ ‫المنظمات غير الحكومية‪ ،‬بغية إحداث تغيير‬ ‫يخدم أهداف السياسة الخارجية واألمن القومي‬ ‫األمريكيين‪.‬‬ ‫ورغم استخدام الوثيقة‪ ،‬الواقعة يف خمس‬ ‫صفحات‪ ،‬لغة دبلوماسية‪ ،‬إال أنها ال تترك مجاال‬ ‫للبس بأن الهدف هو تشجيع وتوجيه تغيير‬ ‫سياسي يف البلدان المستهدفة‪" :‬إن مبادرة‬ ‫الشراكة األمريكية الشرق أوسطية هي برنامج‬ ‫إقليمي لتمكين المواطنين يف الشرق األوسط‬ ‫وشمال أفريقيا بهدف تطوير مجتمعات أكثر‬ ‫تعددية وتشاركية وازدهارا‪ ،‬وكما توضح األرقام‬ ‫يف هذه المراجعة‪ ،‬فقد تطورت "المبادرة" عما‬ ‫كانت عليه عند انطالقها يف العام ‪ ،2002‬لتغدو‬ ‫أداة مرنة عىل مستوى إقليمي لتقديم الدعم‬ ‫المباشر للمجتمعات المدنية المحلية الرئيسة‬ ‫وبما يخدم العمل اليومي للدبلوماسية األمريكية‬ ‫يف المنطقة‪ .‬ويشمل (نطاق عمل) "المبادرة"‬ ‫كل بلدان منطقة الشرق األدنى باستثناء إيران‪،‬‬ ‫ويف سبعة من بلدان وأقاليم المنطقة الثمانية‬

‫‪4‬‬

‫من االرشيف‬

‫عشرة التي تتواجد فيها بعثات للوكالة األمريكية‬ ‫للتنمية الدولية (‪ ،)USAID‬فإن المناقشات‬ ‫واالتصاالت عىل مستوى الدولة (المستهدفة)‬ ‫بين "المبادرة" ووكالة التنمية الدولية يف‬ ‫واشنطن تضمن أن تكون الجهود المخطط لها‬ ‫متوائمة ومتكاملة"‪.‬‬ ‫تحفيز التغيير البناء‬ ‫ويف القسم الذي حمل عنوان "كيف تعمل‬ ‫مبادرة الشراكة األمريكية الشرق أوسطية"‪ ،‬تذكر‬ ‫الوثيقة صراحة ثالثة عناصر جوهرية للبرنامج‪:‬‬ ‫التخطيط عىل مستوى المنطقة ومجموعة‬ ‫دول؛ والمنح المحلية؛ والمشاريع الخاصة بدولة‬ ‫محددة‪ ،‬وقد تم وصف أهداف "التخطيط عىل‬ ‫مستوى المنطقة ومجموعة دول" بأنها‪" :‬بناء‬ ‫شبكات (عالقات) بين اإلصالحيين للتعلم من‬ ‫بعضهم كما دعم كل منهم اآلخر‪ ،‬وتحفيز التغيير‬ ‫البناء يف المنطقة"‪( ،‬أما) المنح المحلية‪ ،‬فإنها‬ ‫"تقدم دعم ًا مباشر ًا للمنظمات المدنية المحلية‪،‬‬ ‫وه��ي تمثل اآلن أكثر من نصف مشروعات‬ ‫"المبادرة""‪.‬‬ ‫وفيما يتعلق بالمشاريع الخاصة بدولة محددة‪،‬‬ ‫فيتوىل موظفو السفارة األمريكية المعينين‬ ‫إدارة التمويل‪ ،‬ويعملون كضباط ارتباط مباشرين‬ ‫مع المنظمات المحلية غير الحكومية وسواها‬ ‫من مؤسسات المجتمع المدني‪ ،‬إذ تتمثل مهمة‬ ‫المشاريع الخاصة بدولة محددة يف "االستجابة‬

‫للتطورات المحلية واالحتياجات المحلية‪ ،‬كما‬ ‫تُحدد من قبل سفاراتنا واإلصالحيين المحليين‬ ‫وتحليالتنا الخاصة من الميدان‪ ،‬إن التطورات‬ ‫السياسية يف بلد ما قد تتيح فرص ًا أو تحديات‬ ‫جديدة أله��داف سياسة الحكومة األمريكية‪،‬‬ ‫وس��وف تقوم "ال��م��ب��ادرة" بتوجيه التمويل‬ ‫لالستجابة لهذه االحتياجات"‪.‬‬ ‫ال��ع��م��ل م��ع المجتمع ال��م��دن��ي ال‬ ‫الحكومات‬ ‫وبموجب الوثيقة‪ ،‬يتوىل نائب رئيس البعثة‬ ‫يف كل سفارة أمريكية يف منطقة الشرق األوسط‬ ‫وشمال أفريقيا‪ ،‬مهمة إدارة برنامج "المبادرة"‪ ،‬ما‬ ‫يظهر األولوية الشديدة للبرنامج‪ ،‬وتذكر الوثيقة‬ ‫بشكل صريح أن "المبادرة" ال تخضع للتنسيق‬ ‫مع حكومات البلدان المضيفة‪" :‬تعمل المبادرة‬ ‫أساس ًا مع المجتمع المدني من خالل منفذين‬ ‫من المنظمات غير الحكومية المتواجدة يف‬ ‫الواليات المتحدة والمنطقة‪ ،‬إن "المبادرة" ال‬ ‫تقدم تموي ًال للحكومات األجنبية‪ ،‬وال تتفاوض‬ ‫بشأن اتفاقيات مساعدات ثنائية‪ ،‬وكبرنامج‬ ‫إقليمي‪ ،‬تستطيع المبادرة نقل التمويل عبر‬ ‫البلدان‪ ،‬وتوجيهه نحو قضايا ومجاالت جديدة‪،‬‬ ‫عند الحاجة"‪.‬‬ ‫وتتضمن الوثيقة خطط إدارة الرئيس‬ ‫أوباما لدعم جماعة اإلخوان المسلمين‪ ،‬وسواها‬ ‫من حركات اإلس�لام السياسي الحليفة‪ ،‬والتي‬

‫سادت قناعة بأنها متوافقة مع أهداف السياسة‬ ‫الخارجية األمريكية يف المنطقة‪.‬‬ ‫وحالي ًا‪ ،‬يتوىل إدارة "المبادرة" "بول ستوفين"‬ ‫الذي شغل سابق ًا منصب القنصل األمريكي العام‬ ‫يف أربيل بالعراق‪ ،‬وتالي ًا مدير مكتب الشؤون‬ ‫اإلسرائيلية والفلسطينية ضمن مكتب شؤون‬ ‫الشرق األدنى يف وزارة الخارجية األمريكية‪ ،‬أما‬ ‫نائبته‪ ،‬فهي "كاثرين بورجوا"‪ ،‬والتي عينت‬ ‫يف "المبادرة" يف فبراير ‪ 2009‬كرئيسة قسم‬ ‫السياسة والتخطيط‪ ،‬ويشمل تاريخها المهني‬ ‫مهاما تتضمن تطوير استخدامات "تكنولوجيا‬ ‫المعلومات" لتعزيز أهداف السياسة الخارجية‬ ‫األمريكية‪.‬‬ ‫ويوضح اثنان من كبار مسؤويل وزارة الخارجية‬ ‫األمريكية ممن أشرفا عىل تطور وتوسع البرنامج‬ ‫منذ وضع وثيقة أكتوبر ‪ ،2010‬تحول "المبادرة"‬ ‫إىل ق��وة لتغيير األنظمة‪ ،‬فقد ت��م تعيين‬ ‫"توميكاه تيلمان" مستشار ًا رفيع ًا للمجتمع‬ ‫المدني والديمقراطيات الناشئة‪ ،‬يف أكتوبر‬ ‫‪ ،2010‬من قبل وزيرة الخارجية األمريكية وقتها؛‬ ‫هيالري كلينتون‪ .‬واحتفظ "تيلمان" بمنصبه‬ ‫يف عهد الوزير الحايل جون كيري‪ ،‬وهو منشئ‬ ‫مؤسسة النتوس لحقوق اإلنسان والعدالة‪ ،‬وهي‬ ‫منظمة غير حكومية تحمل اسم جد تيلمان‪،‬‬ ‫عضو الكونغرس األمريكي السابق توم النتوس‪.‬‬ ‫ويف سبتمبر ‪ ،2011‬تم تعيين السفير وليام‬ ‫ب‪ .‬تايلر رئيس ًا لـ"مكتب المنسق الخاص لتحوالت‬ ‫الشرق األوس��ط"‪ ،‬بعد أن خدم سفير ًا للواليات‬ ‫المتحدة يف أوكرانيا خالل "الثورة البرتقالية"‬ ‫يف الفترة ‪ ،2009-2006‬وبحسب ورقة صادرة‬ ‫عن وزارة الخارجية األمريكية‪ ،‬يتوىل "مكتب‬ ‫المنسق الخاص لتحوالت الشرق األوسط"‪ ،‬والذي‬ ‫تم تأسيسه يف سبتمبر ‪ ،2011‬تنسيق المساعدة‬ ‫األمريكية المقدمة للديمقراطيات الناشئة عن‬ ‫ثورات شعبية يف منطقة الشرق األوسط وشمال‬ ‫أفريقيا‪ ،‬وينفذ "المكتب" استراتيجية تقوم عىل‬ ‫التنسيق بين الوكاالت (المؤسسات الحكومية)‬ ‫األمريكية‪ ،‬لتقديم الدعم لدول الشرق األوسط‬ ‫وشمال أفريقيا المحددة‪ ،‬والتي تشهد تحو ًال‬ ‫ديمقراطي ًا‪ ،‬وهي حاليا مصر وتونس وليبيا"‪.‬‬


‫الإقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبـــان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيـــو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)443‬‬

‫النفط فوق ‪ 109‬دوالرات ‪ ،‬بسبب تعطل صادرات ليبيا‬ ‫ارتفع سعر خام برنت فوق ‪ 109‬دوالرات للبرميل‪ ،‬يوم االثنين‪،‬‬ ‫بعد أن أشارت بيانات صينية وأمريكية قوية إىل نمو اقتصادي جيد‬ ‫وزيادة الطلب عىل النفط من أكبر بلدين مستهلكين له يف العالم‪،‬‬ ‫وتعطل صادرات ليبيا‪ ،‬وأدى ذلك إىل تعزز سوق النفط المستفيدة‬ ‫بالفعل من تعطل صادرات الخام الليبية بسبب العنف واالضطرابات‬ ‫التي خفضت إنتاج الخام هناك أكثر من مليون برميل يوم ًيا عن‬

‫مستويات ما قبل الحرب‪ ،‬وتثير أزمة أوكرانيا مخاوف األسواق يف‬ ‫الغرب الذي يعتمد بكثافة عىل ص��ادرات النفط والغاز الروسية‪،‬‬ ‫ً‬ ‫منخفضا‬ ‫وارتفع برنت ‪ 90‬سنتًا إىل ‪ 109.51‬دوالر للبرميل بعد أن أغلق‬ ‫‪ 18‬سنتًا وفقد ‪ % 0.7‬األسبوع الماضي‪ ،‬وزاد الخام األمريكي ‪1.04‬‬ ‫دوالر إىل ‪ 103.70‬دوالر‪ ،‬مواص ًال مكاسبه بعد أن أغلق مرتف ًعا ‪18‬‬ ‫سنتًا يوم الجمعة‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫أزمة بنزين السيارات‬ ‫مستمرة دون حل‬

‫تركيا ‪ ..‬االقتصاد ينمو‬ ‫بنسبة ‪ % 4.3‬يف الربع‪1/‬‬

‫أظهرت بيانات رسمية يوم الثالثاء نمو‬ ‫الناتج المحيل اإلجمايل لتركيا ‪ % 4.3‬عىل‬ ‫أساس سنوي يف الربع األول من العام ليتماشى‬ ‫مع توقعات المحللين يف مسح أجرته رويترز‪.‬‬ ‫وق���ال معهد اإلح��ص��اءات التركي ‪ :‬إن‬ ‫الناتج المحيل االجمايل نما ‪ % 1.7‬مقارنة‬ ‫بالربع السابق بعد التعديل يف ضوء العوامل‬ ‫الموسمية واألثر الزمني و‪ % 4.4‬عىل أساس‬ ‫سنوي بعد التعديل يف ضوء األثر الزمني‪.‬‬

‫ليبيا تحضر اجتماع أوبك بصادرات هزيلة‬

‫نيكي يرتاجع ألقل‬ ‫مستوى يف أسبوع‬ ‫تراجع مؤشر نيكي لألسهم اليابانية إىل أقل‬ ‫مستوى يف أسبوع يف معامالت متقلبة يوم‬ ‫الثالثاء مع قيام المستثمرين بالبيع لجني‬ ‫األرب��اح بعد توقف االتجاه النزويل للين يف‬ ‫حين ارتفع سهم مجموعة ميتسوبيشي يو‪.‬اف‪.‬‬ ‫جيه المالية بعد رفع تصنيفه االستثماري‪.‬‬ ‫وفقد نيكي ‪ % 0.9‬ليسجل ‪14994.80‬‬ ‫نقطة وهو أدنى مستوى إغالق له منذ الثاني‬ ‫من يونيو‪.‬‬ ‫وهبط مؤشر توبكس األوسع نطاقا ‪% 0.5‬‬ ‫ليسجل ‪ 1228.73‬نقطة ونزل المؤشر الجديد‬ ‫جيه‪.‬بي‪.‬اكس‪-‬نيكي ‪ 400‬بالنسبة ذاتها إىل‬ ‫‪ 11190.69‬نقطة‪.‬‬

‫قد يكون حضور ليبيا اجتماع منظمة‬ ‫البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اليوم األربعاء‬ ‫من قبيل الغرائب لمؤرخي المنظمة‪ ..‬فهذه‬ ‫المرة تأتي إحدى الدول األعضاء وجعبتها شبه‬ ‫خالية من أي نفط يمكن بيعه‪.‬‬ ‫ويف الوقت الذي تعاني فيه ليبيا من أسوأ‬ ‫أزمة تعيشها منذ الحرب التي أطاحت بالقذايف‬ ‫عام ‪ 2011‬باتت أج��واء التشاؤم تحل محل‬ ‫الحديث المبكر عن االستئناف السريع لإلنتاج‬ ‫لتستمر أوبك يف خسارة أكثر من مليون برميل‬ ‫يوميا من إمداداتها‪.‬‬ ‫وقال وزير النفط الليبي عمر الشكماك لدى‬ ‫وصوله إىل فيينا االثنين لحضور االجتماع ‪ :‬إن‬ ‫اإلنتاج يقل عن ‪ 200‬ألف برميل يوميا وهو ما‬ ‫يمثل جزءا ضئيال من ‪ 1.6‬مليون برميل كانت‬ ‫تنتجها ب�لاده يوميا قبل ان��دالع الصراع يف‬ ‫‪.2011‬‬ ‫وذكر تشارلز جوردون العضو المنتدب لدى‬ ‫ميناس للخدمات االستشارية "ل��ن تتمكن‬ ‫الحكومة من التصدير بشكل طبيعي حتى‬ ‫تحكم سيطرتها عىل األم��ور‪ ...‬من المستبعد‬ ‫أن يزيد إنتاج النفط الليبي بصورة كبيرة خالل‬

‫األشهر الستة المقبلة‪".‬‬ ‫وساهم غياب النفط الليبي تقريبا عن‬ ‫األس��واق العالمية يف استقرار أسعار النفط‬ ‫داخل نطاق ضيق حول ‪ 110‬دوالرات للبرميل‬ ‫وهو مستوى مريح ألوبك‪ ،‬ويتوقع عدد قليل‬ ‫من المحللين أن تغير المنظمة المستوى‬ ‫المستهدف إلنتاجها لباقي العام‪.‬‬ ‫وأغلق مسلحون مرافئ وحقول النفط‬ ‫الرئيسية يف ليبيا منذ الصيف الماضي األمر‬ ‫الذي قلص اإلنتاج بشدة‪.‬‬ ‫وسحبت شركات النفط األجنبية موظفيها‬ ‫وجمدت أنشطة التنقيب بينما تحول مستوردو‬ ‫النفط الليبي يف أوروبا إىل موردين آخرين بحثا‬ ‫عن إمدادات أكثر استقرارا‪.‬‬ ‫ولقي قرار المحكمة العليا الليبية أمس بعدم‬ ‫دستورية انتخاب المؤتمر الوطني العام ألحمد‬ ‫معيتيق رئيسا للوزراء ترحيبا من مسلحين‬ ‫يسيطرون عىل ميناءي السدرة وراس النوف‬ ‫أكبر مرفأين لتصدير النفط يف ليبيا وهو ما‬ ‫يعزز اآلمال بقرب التوصل إىل اتفاق إلعادة فتح‬ ‫منشآت التصدير الرئيسية‪.‬‬ ‫ولكن حتى إذا تم التوصل التفاق عىل إعادة‬

‫فتح جميع الموانئ والحقول يقول مسؤولون‬ ‫يف المؤسسة الوطنية للنفط الليبية ‪ :‬إنه‬ ‫سيكون من الصعب تحديد حجم األضرار التي‬ ‫ألحقها اإلغ�لاق بالبنية التحتية النفطية‬ ‫بالفعل أو الفترة المطلوبة للعودة إىل الطاقة‬ ‫اإلنتاجية قبل الحرب‪.‬‬ ‫ومن الناحية الفنية ال يزال بوسع ليبيا ضخ‬ ‫ما يزيد عن مليون برميل يوميا لكن مصطفى‬ ‫صنع الله الرئيس الجديد للمؤسسة الوطنية‬ ‫للنفط قال ‪ :‬إنه سيتم زيادة الصادرات تدريجيا‬ ‫وبالتعاون مع أوبك‪ ،‬وسيسهم ذلك يف تجنب‬ ‫هبوط مفاجئ لألسعار‪.‬‬ ‫ويف مؤتمر عقد يف لندن الشهر الماضي‬ ‫حول قطاع الطاقة الليبي ركزت المناقشات عىل‬ ‫خطط إصدار قانون جديد للنفط وتعزيز اإلنتاج‬ ‫وتحديث خطوط األنابيب متجاهلة حقيقة أن‬ ‫الدولة ال يمكنها حتى ضمان تدفق الخام‪.‬‬ ‫وقال ايريك أودينوت من مجموعة بوسطن‬ ‫للخدمات االستشارية ‪" :‬إنه سوق يصعب كثيرا‬ ‫التنبؤ بتحركاته‪ ...‬ليس بمقدور أي شخص حقا‬ ‫أن يضع استراتيجية لليبيا يف وقت ال تشهد‬ ‫فيه أي استقرار بالمرة‪.‬‬

‫جازبروم‪ :‬إمدادات الغاز إىل أوكرانيا واالتحاد األوروبي مستقرة‬

‫واتفقت روسيا وأوكرانيا واالتحاد األوروبي عىل مواصلة‬ ‫قال متحدث باسم جازبروم أكبر منتج روسي للغاز الطبيعي الغاز المعتادة‪.‬‬ ‫كانت روسيا أمهلت أوكرانيا حتى العاشرة صباحا بالتوقيت المحادثات بشأن إم��دادات الغاز الروسية إىل أوكرانيا بعد‬ ‫يوم الثالثاء ‪ :‬إن إمدادات الغاز المتجهة إىل االتحاد األوروبي‬ ‫ت ‪‭‬مساء االثنين دون اتفاق نهائي عىل‬ ‫المحيل (‪ 0600‬بتوقيت جرينتش) اليوم( الثالثاء) لدفع جزء انتهاء مفاوضات جر ‬‬ ‫مستقرة وإنه ال معلومات لديه عن قطع محتمل‪.‬‬ ‫السعر‪.‬‬ ‫وقال مصدر يف جازبروم ‪ :‬إن روسيا تمد أوكرانيا بكميات عىل األقل من ديون الغاز أو مواجهة خفض يف اإلمدادات‪.‬‬

‫أسهم أوروبا تتوقف اللتقاط األنفاس‬

‫توقفت األسهم األوروبية يف وقت مبكر يوم الثالثاء لتلتقط أنفاسها بعد موجة‬ ‫صعود استمرت ثالثة أيام بفضل حزمة إجراءات أعلنها البنك المركزي األوروبي‪.‬‬ ‫وهبط سهم بنك أوف أيرلند ‪ % 4.6‬بعدما باع الملياردير األمريكي ويلبر روس‬ ‫حصته يف البنك ليجني مكاسب تزيد ‪ % 150‬عن حجم استثماراته التي ضخها يف‬ ‫البنك قبل ثالث سنوات‪.‬‬ ‫وكان السهم أكبر خاسر يف مؤشر يوروفرست ‪ 300‬ألسهم الشركات األوروبية‬ ‫الكبرى الذي استقر عند ‪ 1393.11‬نقطة يف الساعة ‪ 0704‬بتوقيت جرينتش‪.‬‬

‫واستقر مؤشر يورو ستوكس ‪ 50‬لألسهم القيادية يف منطقة اليورو عند‬ ‫‪ 3304.71‬نقطة إثر ثالث جلسات متتالية من المكاسب بعدما كشف المركزي‬ ‫األوروبي عن إجراءات تحفيز جديدة يوم الخميس‪.‬‬ ‫وقال فيليب ديالباري المحلل لدى تريدينج سنتر يف باريس "قد يتباطأ الزخم‬ ‫يف األجل القصير ‪ ...‬لكن هذا لن يمنع من استمرار االرتفاع‪".‬‬ ‫ويف أنحاء أوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز ‪ 100‬البريطاني ومؤشر داكس‬ ‫األلماني ‪ % 0.1‬عند الفتح واستقر مؤشر كاك ‪ 40‬الفرنسي دون تغيير‪.‬‬

‫استمرت أزمة بنزين السيارات يف طرابلس‪،‬‬ ‫مما اضطر أصحاب السيارات للوقوف لساعات‬ ‫يف طوابير للحصول عىل البنزين خالل األيام‬ ‫القليلة الماضية ‪،‬وتخللت ذل��ك مشادات‬ ‫غاضبة يف بعض األحيان ‪.‬‬ ‫وقالت شركة البريقة الليبية الحكومية‬ ‫لتسويق النفط‪ ،‬ي��وم االثنين ‪ :‬إن ليبيا‬ ‫تسلمت ثالث ناقالت محملة ب��واردات وقود‬ ‫خالل اليومين الماضيين لكن غياب األمن‬ ‫عند محطات البنزين يجعل من الصعب توزيع‬ ‫اإلم��دادات‪ ..‬وقال فتحي الهاشمي المتحدث‬ ‫باسم شركة البريقة المسؤولة عن توزيع‬ ‫الوقود يف ليبيا ‪ :‬إن الناقالت الثالث رست‬ ‫يف ميناء الزاوية الغربي يف األي��ام القليلة‬ ‫الماضية‪ ،‬وأض���اف أن��ه ال توجد مشكلة‬ ‫بخصوص اإلم��دادات وإنما بخصوص األمن‬ ‫وازدحام المرور‪.‬‬

‫فابيوس‪ :‬فرنسا‬ ‫الشريك األول للجزائر‬

‫أكد وزير الخارجية الفرنسي‪ ،‬لوران فابيوس‪،‬‬ ‫االثنين‪ ،‬أن ب�لاده تريد أن تبقى الشريك‬ ‫االقتصادي األول للجزائر‪.‬‬ ‫وقال فابيوس‪ ،‬الذي يزور الجزائر برفقة‬ ‫وفد هام من رجال األعمال‪.‬‬ ‫لدى لقائه وزي��ر الصناعة الجزائري عبد‬ ‫السالم بوشوارب‪" :‬يجب الذهاب بعيدا عىل‬ ‫المستوى االقتصادي ألن فرنسا تريد أن تبقى‬ ‫الشريك االقتصادي األول للجزائر‪ ،‬الجزائر‬ ‫ليست سوقا ولكن شريكا فعليا"‪.‬‬ ‫وبدأ فابيوس‪ ،‬األحد‪ ،‬زيارة إىل الجزائر برفقة‬ ‫‪ 20‬رئيس مؤسسة اقتصادية التقى خاللها‬ ‫نظيره رمطان لعمامرة ورئيس الوزراء‪             .‬‬ ‫وأك��د بيان لرئاسة ال���وزراء الجزائرية أن‬ ‫العالقات االقتصادية بين البلدين تشهد‬ ‫"تطورا إيجابيا يف صالح البلدين"‪.‬‬ ‫وتعتبر فرنسا ثاني ممون للجزائر بصادرات‬ ‫بلغت سنة ‪ 2013‬ما قيمته ‪ 6.25‬مليارات دوالر‪ ‬‬ ‫بعد الصين التي انتزعت منها مركز الممون‬ ‫األول للجزائر بصادرات بلغت ‪ 6.82‬مليارات‬ ‫دوالر‪ ،‬إذ تحتل الشركات الفرنسية المرتبة‬ ‫األوىل يف االستثمارات خارج النفط والغاز‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)443‬‬

‫مجرد �س�ؤال‬

‫بعد حكم الدستورية هل سنصل ملرفأ األمان ؟ ‪...‬‬ ‫استأثر الحكم‬ ‫التاريخي الصادر عن المحكمة‬ ‫العليا بعدم دستورية تعيين‬ ‫(أحمد معيتيق ) رئيس ًا‬ ‫للحكومة باهتمام الليبيين‬ ‫والمراقبين والمتابعين للشأن‬ ‫الليبي الذي وصل إلى حافة‬ ‫الهاوية ‪.‬‬ ‫فقد جاءت هذه‬ ‫الخطوة الرائدة في وقتها‬ ‫المناسب ‪ ،‬لكن هل تعني نهاية‬ ‫الصراع أو وضع حدود له ؟ أم‬ ‫دخل مراحل توفيقية ناعمة ؟‪.‬‬ ‫الثابت هنا أنها خطوة أكدت‬ ‫استقاللية القضاء الليبي‬ ‫رغم األعاصير التي قد تعصف‬ ‫به ‪ُ ،‬مبشرة بأنه ال سلطان‬ ‫على القانون إ ّال القانون ذاته‬ ‫واإلرادة المجتمعية صاحبة‬ ‫المصلحة في التغيير‪.‬‬

‫سالم الوخي‬

‫رصع جبين‬ ‫هذا التط ّور الداللي الذي ُي ّ‬ ‫القضاء الليبي أبان عن سداد فكر (عبد الله‬ ‫الثني) الرجل العسكري النموذجي الراسخ‬ ‫اإليمان بالتح ّول الديمقراطي وسيادة القانون‬ ‫فقد أنهي وبالتزام قانوني نادر إحدى جوالت‬ ‫كسر العظام المدعومة بالفوضى واإليدولوجيا‬ ‫المسلحة ‪.‬‬ ‫يبدو لي أن اقتراب موعد انتخابات مجلس‬ ‫النواب يوم ‪ 25‬يونيو الجاري ‪ ،‬وفقدان معظم‬ ‫األوراق السياسية المؤتمرية والحكومية‬ ‫الضاغطة ‪ ،‬وانسداد أفق المناورة السياسية‬ ‫أمام التيار اليميني كانت من ضمن العوامل‬ ‫التي ضغطت باتجاه استجابة الصقور لكلمة‬ ‫وعجلت بتح ّولهم إلى حمائم‬ ‫القضاء الفاصلة ‪ّ ،‬‬ ‫ال تتردد زراف��ات ووحدانا في إنشاد عبارات‬ ‫ال��والء والطاعة للعدالة ‪ ،‬وبالتالي انتهاء‬ ‫هذه الجولة من النزال الساخن التي تغ ّير‬ ‫فيها بوضوح ميزان القوة بعد عملية الكرامة‬ ‫والتأييد الشعبي الكاسح لها ‪.‬‬ ‫إنني أضغط ُمركز ًا على عامل الظهير‬ ‫الشعبي ودوره الحاسم في امتثال السلطويين‬ ‫الثيوقراط ومناصريهم صعبي المراس‪ ،‬فقد‬ ‫ص ّمم الشعب الليبي على المواجهة السلمية‬ ‫مع قوى التؤمن بالديمقراطية وتتخ ّفى في‬ ‫ثياب التعددية والقيم المعاصرة لوأد ثورة ‪17‬‬ ‫فبراير وإرجاع الليبيين إلى المربع الدكتاتوري‬ ‫األول ‪.‬‬ ‫حقائق التاريخ والواقع الملتهب الذي‬ ‫تؤجج لهيبه قوى اليمين تشير بوضوح إلى‬ ‫استحالة الرس ّو بب ّراألمان في ظل معطيات‬ ‫ص��راع اإلرادات والهو ّيات واإليديولوجيات‬ ‫المفروضة حالي ًا بقوة السالح من قبل فصائل‬ ‫اإلسالم السياسي الحاكمة‪ ،‬وبعبارة أخرى سوف‬ ‫لن يهجر الليبيون مواقع ومضارب الفتنة إ ّال‬ ‫بعد تفكيك العقل الكهنوتي وإيقاف بناء‬ ‫هياكل الدولة الثيوقراطية الجاري اآلن على‬ ‫قدم وساق ‪.‬‬

‫وننتقل إلى ملف ردود األفعال حيال حكم‬ ‫الدائرة الدستورية ‪ ،‬وتحت عنوان الفت بموقع‬ ‫الوسط اإلخباري يقول ‪ ( :‬حكومة معيتيق‬ ‫أقصر عمر ًا من دجاجة بيضاء) الكاتب الليبي‬ ‫"عمر الكدي " كتب ‪( :‬كان على معيتيق أن‬ ‫ينتظر حكم القضاء وعدم التس ّرع باالستيالء‬ ‫على مقر الحكومة المؤقتة‪ ،‬ولكن الذين‬ ‫ف��رض��وه بالقوة واإلغ����راءات أوه��م��وه بأن‬ ‫االستيالء على مقر الحكومة هو فرض األمر‬ ‫الواقع على الجميع) ‪.‬‬ ‫واس��ت��ط��رد ‪( :‬وم��ن��ذ ال��ب��داي��ة كانت‬ ‫الرياح عاتية ض��ده‪ ،‬فقد استقال عدد من‬ ‫وزرائهورفض مصرف ليبيا المركزي تسليمه‬ ‫الموازنة العامة‪ ،‬ولم يدرك أن حكومة الثني‬ ‫تملك هامش ًا واسع ًا‪ ،‬خاصة عندما اتجهت إلى‬ ‫المنطقة الشرقية مع كتلة األربعة والتسعين‬ ‫ُم��ه��ددة بتقسيم ال��ب�لاد بين حكومتين‬ ‫ومؤتمرين)‪.‬‬ ‫وفي رصد مقتضب سريع لع ّينة من ردود‬ ‫الفعل المؤتمرية والحكومية المتعددة أكد‬ ‫"صالح المخزوم " النائب الثاني لرئيس‬ ‫المؤتمر الوطني (أن المؤتمر يمتثل بالكامل‬ ‫لقرار الدائرة الدستورية للمحكمة العليا ) ‪.‬‬ ‫وقال‪( :‬إن األمور ستعود إلى ما كانت عليه‬ ‫قبل انتخاب معيتيق‪ ،‬وسيبقى عبد الله الثني‬ ‫رئيس ًا للحكومة)‪.‬‬ ‫ومن جانبه أعلن (أحمد معيتيق ) امتثاله‬ ‫للقرار ‪ ،‬وقال‪( :‬إن جميع الخطوات التي اتخذها‬ ‫بما في ذلك الحضور إلى مقر الحكومة كان‬ ‫بالتنسيق مع عبدالله الثني)‪ ،‬مؤكد ًا (أن هذا‬ ‫بداية المشوار وليس نهايته) ‪.‬‬ ‫ونقل موقع الجزيرة نت عن رئيس اللجنة‬ ‫الدستورية في المؤتمر الوطني العام (عمر‬ ‫أبوليفة) الذي أكد مبدئي ًا احترامه للحكم ‪ ،‬وإن‬ ‫كان (يشتم رائحة سياسية من بين ثناياه)‬ ‫وفق ما ذكر‪ ،‬وأشار إلى مشاورات داخلية جارية‬ ‫من شأنها أن تفضي إلى اختيار " معيتيق "‬

‫من جديد أو اختيار رئيس حكومة آخر في وقت‬ ‫الحق ‪ ،‬موضح ًا ‪( :‬أن المؤتمر الوطني قد يدخل‬ ‫في فوضى إضافية نتيجة التطورات) ‪.‬‬ ‫لكن هذا االنتصار للعدالة ال يجب أن يلهينا‬ ‫عن الحقيقة األليمة في ظل الصراع السياسي‬ ‫المحتدم ‪ ،‬رفقة الفوضى األمنية المتصاعدة‬ ‫وفقدان مقود سيادة الدولة وتعميم االختالل‬ ‫األمني ‪ ،‬عندما نسجل قلق المصادر القريبة‬ ‫الصلة بمواقع القرار عن قرب تدويل الوضع‬ ‫الليبي لصالح األطراف المحافظة المهيمنة‬ ‫على المشهد ‪.‬‬ ‫فقد جاء بالصفحة الفيسبوكية لـ"محمود‬ ‫شمام " الناشط اإلعالمي الليبي البارز رئيس‬ ‫فضائية ليبيا األح��رار التي تبث من قطر‬ ‫ُمخاطب ًا الليبيين ‪( :‬انسوا امعيتيق والمخزوم‬ ‫والمفتي وحتى المؤتمر‪ ،‬وانتبهوا لطبخة‬ ‫‪ 19 ،18‬يونيو وقبل أسبوع من االنتخابات‪.‬‬ ‫أمريكا عبر طارق متري تع ّد خطة للتحكم في‬ ‫المسار السياسي الليبي بشكل ال يرجع إلرادة‬ ‫الشعب ‪ ،‬ولضمان حقوق جماعات معينة بدور‬ ‫مستقبلي في الحكم حتى لو خذلتهم صناديق‬ ‫االقتراع)‪.‬‬ ‫وأوضح أن ‪( :‬هناك ثالثة وثائق مع ّدة‬ ‫ومسلوقة يسلب فيها حق الشعب في الحكم‬ ‫وتح ّوله إلى تقاسم معيب وغير أخالقي وغير‬ ‫قانوني وغير شرعي‪ ،‬سوف ننشر كل هذه‬ ‫الوثائق ألن هناك من يريد أن يغ ّيب الشارع‬ ‫وأن ُيسرق اختياره يوم ‪ 25‬يونيو) ‪.‬‬ ‫يوجه بطاقات الدعوة‬ ‫ليبيا تتبرأ ممن ّ‬ ‫لألجنبي لمصادرة إرادة الليبيين ‪ ،‬متجاوز ًا‬ ‫الخطوط الحمراء الوطنية ‪ ،‬ويفرض رؤاه‬ ‫لخلق وضع استثنائي خطير وصياغة معادلة‬ ‫جديدة ترتكز على معطيات إيديولوجية غير‬ ‫متناغمة مع االستراتيجيات الوطنية‪ ،‬فقد‬ ‫آن األوان لوقفة شعبية سلمية حضارية تكبح‬ ‫اإلندفاع صوب جبال الكوارث وتمنع ّزج بليبيا‬ ‫في معامع وصائية أجنبية‪.‬‬

‫‪5‬‬ ‫سليم الزريعي‬

‫إعادة للخلف‪!..‬‬ ‫هدد رئيس أركان الجيش اإلسرائيلي‪ ،‬بيني‬ ‫غانتس‪ ،‬بتدمير لبنان وإعادته عشرات السنين‬ ‫إلى ال��وراء إذا ما أقدم حزب الله على قصف‬ ‫صاروخي‪.‬‬ ‫ال��س��ؤال‪ ...‬ه��ل يعني ه��ذا أن الكيان‬ ‫الصهيوني سيستخدم السالح غير التقليدي؟‬ ‫ثم هل هذا التدمير سيكون باتجاه واح��د ؟‬ ‫أم باالتجاهين ؟‪ .‬وهل قطعان المستجلبين‬ ‫في فلسطين قادرون على مواجهة مثل هذا‬ ‫التحدي؟‬ ‫إفشال‪..‬‬ ‫وضع تنظيم اإلخوان خطة إفشال الرئيس‬ ‫عبدالفتاح السيسي في الفترة المقبلة‪ ،‬تتضمن‬ ‫تأجيج الغضب الشعبي بافتعال أزمات ترتبط‬ ‫بحياة المواطنين ومعيشتهم‪ ،‬فض ًال عن‬ ‫مواصلة التظاهرات والمسيرات ضد النظام‬ ‫الجديد‪ ،‬إلشاعة العنف والفوضى‪ ،‬وضرب‬ ‫االقتصاد والحيلولة دون جلب استثمارات‬ ‫ج��دي��دة‪ ،‬وش��ن حمالت لتشويه ومقاطعة‬ ‫منتجات ومصانع رج��ال األع��م��ال الداعمين‬ ‫للنظام‪.‬‬ ‫السؤال ‪ ..‬ألم يستوعب اإلخ��وان الدرس‬ ‫بعد وأن العنف طريقه مسدود؟ ثم إلى متى‬ ‫يستمرون في شد الناس إلى الخلف ؟ ثم أال‬ ‫يكشف هذا بؤس هذا التفكير ؟ وأيض ًا أال يمكن‬ ‫تكييف هذه األفعال على أنها بامتياز إرهاب؟‬ ‫جزء من الحرب‬ ‫دعا رئيس الوزراء القطري الشيخ عبدالله بن‬ ‫ناصر بن خليفة آل ثاني االثنين مجلس األمن‬ ‫إلى فرض وقف إلطالق النار في سوريا ووضع‬ ‫حد للنزاع الذي قال إنه يشكل خطر ًا حقيقي ًا‬ ‫على وحدة سوريا‪..‬‬ ‫السؤال ‪ ...‬أليست قطر هي من تزود‬ ‫مقاتلي المعارضة بالمال والسالح ؟ ثم أليست‬ ‫قطر وقناتها الجزيرة جزء من هذه الحرب ؟ ثم‬ ‫ألم تعرف قطر أن هكذا مقدمات ستؤدي إلى‬ ‫هكذا نتائج؟‬ ‫فراغ‪..‬‬ ‫أعلن رئيس البرلمان اللبناني‪ ،‬نبيه بري‪ ،‬يوم‬ ‫االثنين‪ ،‬رفع الجلسة السادسة النتخاب رئيس‬ ‫جديد للبالد التي تعيش فراغ ًا في الرئاسة‬ ‫األولى منذ انتهاء والية ميشال سليمان في‬ ‫‪ 25‬مايو الماضي‪ ،‬وذلك لعدم اكتمال النصاب‬ ‫الدستوري‪ ،‬ودعا إلى جلسة جديدة في ‪ 18‬يونيو‬ ‫الجاري‪.‬‬ ‫ال��س��ؤال ‪ ...‬أال ي��ك��ش��ف ه���ذا زي��ف‬ ‫الديمقراطية التي تباهي بها لبنان ؟ ثم أال‬ ‫يكشف العجز عن انتخاب الرئيس من الطائفة‬ ‫المارونية ‪ ،‬أن ما يجري في لبنان ليس سوى‬ ‫محاصصة طائفية اثنية مذهبية ليس لها‬ ‫عالقة بالديمقراطية؟‬ ‫استقرار‪!..‬‬ ‫تعهد الرئيسان التركي عبد الله غول‬ ‫واإليراني حسن روحاني االثنين بالتعاون من‬ ‫أجل وضع حد للنزاعات التي تعصف بالشرق‬ ‫األوسط وخاصة النزاع في سوريا‪ ،‬المنقسمين‬ ‫بشأنه‪ ،‬وذلك إلعادة االستقرار إلى المنطقة‪.‬‬ ‫السؤال ‪ ...‬كيف سيكون االستقرار وتركيا‬ ‫تعتبر نفسها شريك ًا في الحرب التي تجري في‬ ‫سوريا؟ وهل التقارب اإليراني ـ التركي مؤشر على‬ ‫تغير في الموقف التركي من المسألة السورية؟‬


‫متابعات‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)443‬‬

‫اجتماع لدراسة املالك الوظيفي بقطاع االتصاالت‬ ‫عقدت الشركة‬ ‫الليبية للبريد واالتصاالت‬ ‫وتقنية المعلومات صباح‬ ‫أمس األول االثنين بمدينة‬ ‫طرابلس اجتماع لجنة دراسة‬ ‫المالك الوظيفي بقطاع‬ ‫االتصاالت مع المديرين‬ ‫العامين ومديري المناطق‬ ‫ومديري الموارد البشرية‬ ‫والمندوبين بشركات‬ ‫القطاع وذلك لدراسة المالك‬ ‫الوظيفي للقطاع ومعرفة‬ ‫إن كان يتماشى مع خطة‬ ‫عمل القطاع إلعادة هيكلته‬ ‫وتحقيق هامش من األرباح‪.‬‬ ‫حضر االجتماع أعضاء‬ ‫مجلس اإلدارة بالشركة‬ ‫القابضة ومديرون عامون‬ ‫من الشركات التابعة‬ ‫ومديرو الموارد البشرية‬ ‫ومديرو المناطق والفروع‬ ‫ومندوبو شركات القطاع ‪،‬‬ ‫وجرت خالله مناقشة البنود‬ ‫التالية‪:‬‬

‫•أه���داف تشكيل لجنة دراس���ة المالك‬ ‫والنتائج المبدئية الجتماعات اللجنة‪.‬‬ ‫•الرؤية المستقبلية لهيكلة القطاع‪.‬‬ ‫•استعراض الوضع الحالي للموارد البشرية‬ ‫بالقطاع بعد جمع البيانات‪.‬‬ ‫•عرض وجهات نظر الحضور بشأن مواكبة‬ ‫الموارد البشرية كم ًا وكيف ًا‪.‬‬ ‫•مناقشة ن��م��وذج استبيان ط��رح على‬ ‫الموظفين للخروج بمؤشرات تساهم في‬ ‫معرفة تطلعاتهم وآراءهم‪.‬‬ ‫•الخالصة والتوصيات‪.‬‬ ‫كما تحصلت صحيفة "ليبيا الجديدة"‬ ‫في ختام االجتماع على تصريح خ��اص من‬ ‫المهندس بشركة هاتف ليبيا وعضو لجنة‬ ‫دراسة المالك بقطاع االتصاالت والمعلوماتية‬ ‫بالشركة الليبية القابضة السيد "مصطفى‬ ‫سليمان ك��رازة" وال��ذي تحدث من خالله عن‬ ‫أسباب عقد هذا االجتماع وأب��رز ما دار فيه‬ ‫من نقاشات‪ ،‬قائ ًال‪" :‬تم اإلعداد لهذا االجتماع‬ ‫في فترة سابقة من قبل لجنة دراسة المالك‪،‬‬ ‫حيث يم ّر قطاع االت��ص��االت لدينا بمراحل‬ ‫تطوير وتنمية لقدراته العلمية ومنظومات‬ ‫االتصال في الدولة الليبية‪ ،‬ومن المعروف أن‬ ‫هذا القطاع يحتوي على (‪ )8‬أو (‪ )9‬شركات‬ ‫على رأسها شركة هاتف ليبيا وشركة بريد‬ ‫ليبيا وشركة البنية وغيرها وبأنها كانت تم ّر‬ ‫بظروف صعبة وتخ ّلف إلى حد ما‪ ،‬وتحاول‬ ‫الشركة القابضة اآلن مواكبة الشركات‬ ‫العالمية في مجاالت االتصاالت والخدمات‬ ‫البريدية وخ��دم��ات االستثمار المصاحبة‪،‬‬

‫ولهذا قامت بإعادة هيكلة شاملة للقطاع من‬ ‫الناحية التقنية وإعادة جسم القطاع بصورة‬ ‫أفضل من السابق‪ ،‬وهذا يستلزم أيض ًا إعادة‬ ‫النظر في القوى العاملة التي تعمل بقطاع‬ ‫االتصاالت ويتجاوز عددها (‪ )15.000‬موظف‬ ‫ولكن بصورة بها نوع من االحترام للموظف‬ ‫ولرغباته وأهوائه وميوله في مغادرة القطاع‬ ‫أو البقاء فيه‪.‬‬ ‫فالموظفون الذين لديهم الرغبة في البقاء‬ ‫داخل القطاع مرحب بهم‪ ،‬وهذا قطاعهم‪ ،‬وال‬ ‫يمكن ألي أحد بحكم القانون أو بغيره أن‬ ‫يبعدهم عنه‪ ،‬وإذا ما وجد بعض الموظفين‬ ‫الراغبين في مغادرة القطاع نظر ًا الرتفاع‬ ‫معدالت أعمارهم أو لعدم قدرتهم على مواكبة‬ ‫التقنية أو لرغبتهم في االنتقال للعمل‬ ‫بالقطاع الخاص سوف تقوم الشركة القابضة‬ ‫بمساعدتهم حسب ميولهم ورغباتهم التي‬ ‫سيعملون وفقها سواء كانوا راغبين في إقامة‬ ‫مشاريع استثمارية أو الحصول على مبالغ مالية‬ ‫لمغادرة القطاع أو االنتقال إلى جهات أخرى‪،‬‬ ‫وكل هذه الحلول مطروحة من قبل اللجنة‬ ‫وأفكار الموظفين‪ ،‬ذلك أننا نعتمد كذلك‬ ‫على رؤية الموظف لهذا الموضوع‪ ،‬وفي حال‬ ‫إمكانية تنفيذ أفكار الموظفين سوف تكون‬ ‫جزء ًا من مقترحات وأعمال اللجنة التي ستعمل‬ ‫بها بناء على تواصلها مع الموظفين وليس‬ ‫حسب رأي اللجنة أو الشركة القابضة فقط‪،‬‬ ‫وإذا ما وضعت أية حلول ال يرغب الموظف‬ ‫في تنفيذها لن يستطيع أحد فرضها عليه‪،‬‬ ‫ونحن ضمن كادر الموظفين والنقابة التابعة‬

‫للقطاع ولن نسمح ألي أحد داخ��ل القطاع‬ ‫بإنهاء خدمات أي موظف‪ ،‬فهذا أمر انقضى‬ ‫عهده‪ ،‬ألن األولوية اآلن لرغبة الموظف‪ ،‬وإن‬ ‫كان يرغب بالبقاء داخل القطاع فهو له‪ ،‬وإن‬ ‫كان يرغب في المغادرة بصورة ما ستتعاون‬ ‫معه الشركة القابضة إليجاد حلول لمعضلة‬ ‫العمالة الزائدة إن وجدت‪ ،‬وإذا ما ارتأت إعادة‬ ‫الهيكلة بأن عدد الموظفين أقل من المطلوب‬ ‫سوف نقوم بزيادة أو إدخال عناصر أخرى من‬ ‫الخريجين الجدد أو المتخصصين‪ .‬وقد ناقشنا‬ ‫خالل هذا االجتماع البنود اآلتية‪:‬‬ ‫•أه��داف وتشكيل لجنة لمواكبة وإعادة‬ ‫بناء القطاع من جديد‪.‬‬ ‫•ال��رؤي��ة المستقبلية لهيكلة القطاع‬ ‫وسيكون لدينا تقريب ًا ثالث شركات بد ًال من‬ ‫الشركات التسعة التي جاءت نتيجة للتفتيت‬ ‫الحاصل في عهد النظام السابق‪ ،‬كما ستكون‬ ‫لدينا أيض ًا شركة وطنية اسمها الشركة‬ ‫الوطنية لالتصاالت "نتكو" والتي ستعمل‬ ‫في نقل االت��ص��االت بين الشركات أو بين‬ ‫المواطنين وبعضهم‪.‬‬ ‫•استعراض الوضع الحالي للموارد البشرية‪،‬‬

‫‪7‬‬

‫وقمنا بإعداد دراس��ة لوضعنا الحالي حتى‬ ‫نستطيع تقييم األخطاء واإلعوجاج والقصور‬ ‫في بعض القطاعات وبالتالي تطويرها‬ ‫وتنميتها‪.‬‬ ‫•عرض وجهات النظر‪ ،‬حيث أشركنا معنا‬ ‫جميع مدريري المناطق الليبية‪ ،‬ذلك أن قطاع‬ ‫االتصاالت ينقسم إلى (‪ )7‬مناطق تتمثل‬ ‫في الجبل األخضر والجبل الغربي وبنغازي‬ ‫وسبها والجنوب الليبي والمنطقة الوسطى‬ ‫وطرابلس والمنطقة الغربية وغيرها‪ ،‬وقد‬ ‫تعاونت معنا جميع هذه المناطق وتح ّمل‬ ‫مديروها مشاق السفر لحضور هذا االجتماع‬ ‫والمساهمة في كيفية الوصول إلى حلول‬ ‫ترضي كل الموظفين وترضي المواطن كذلك‬ ‫وتقدم له أفضل الخدمات‪.‬‬ ‫•كما وضعنا استبيان ًا نستطيع من خالله‬ ‫الحصول على مؤشرات علمية دقيقة لمعرفة‬ ‫آراء الموظفين ورغباتهم وميولهم‪.‬‬ ‫وقد سار االجتماع بصورة جيدة‪ ،‬ونأمل في‬ ‫نهايته الوصول إلى نتائج وخالصة وتوصيات‬ ‫تفيد الموظف وال��م��واط��ن ال��ذي ينتظر‬ ‫اتصاالت أفضل داخل الدولة الليبية‪.‬‬

‫تصحيح أوضاع املساهمني بالجمعيات وفق إحصائية السكان لعام ‪2012‬‬ ‫عقدت وزارة‬ ‫االقتصاد مساء أمس‬ ‫األول االثنين فوق أرض‬ ‫معرض طرابلس الدولي‬ ‫اجتماع ًا بحضور وكيل وزارة‬ ‫االقتصاد المكلف بتسيير‬ ‫مهام الوزارة السيد "سهيل‬ ‫عبد المطلوب بوشيحة"‬ ‫ومدير ومساعد إدارة التجارة‬ ‫الداخلية ومراقبي االقتصاد‬ ‫بالمناطق‪ ،‬واستهدف‬ ‫االجتماع آخر المستجدات‬ ‫بشأن تصحيح أوضاع‬ ‫المساهمين بالجمعيات وفق‬ ‫إحصائية السكان لعام ‪2012‬‬ ‫والرقم الوطني ومنظومة‬ ‫الرقم الوطني‪ ،‬ورفع الدعم‬ ‫عن بعض السلع‪.‬‬ ‫كما تمت خالل‬ ‫االجتماع دراسة الحصص‬ ‫الشهرية لدقيق المخابز‬ ‫وبيان الكميات التي جرى‬ ‫صرفها حالي ًا ومقارنتها‬ ‫بالحصة النمطية‪.‬‬ ‫متابعة‪ :‬عمر سويدان‬ ‫تصوير‪ :‬سالم شعرانة‬

‫أي��ض � ًا تمت مناقشة تفعيل الحكومة‬ ‫للبطاقة الذكية للوقود عن طريق تشكيل‬ ‫لجان بمراقبات االقتصاد لدراسة أوضاع محطات‬ ‫الوقود‪.‬‬ ‫والتقت صحيفة "ليبيا الجديدة" في ختام‬ ‫االجتماع بوكيل وزارة االقتصاد المكلف بتسيير‬ ‫مهام ال���وزارة السيد "سهيل عبد المطلوب‬ ‫بوشيحة" وأجرت معه الحوار التالي‪:‬‬

‫ـ ال أستطيع اإلجابة بشكل قاطع عن هذا‬ ‫السؤال‪ ،‬فال أعرف إن تم اعتمادهم ضمن القرار‬ ‫الصادر عن المؤتمر الوطني العام بهذا الخصوص‬ ‫أم ال‪ ،‬وبالتالي ليست لدي معلومات كافة عن هذا‬ ‫الموضوع‪.‬‬ ‫* يشتكي عدد من المواطنين من وجود بعض‬ ‫السلع الغذائية غير الصالحة لالستهالك داخل‬ ‫الجميعات ومنها الشاي فما مدى صحة هذا‬ ‫الكالم؟‬

‫*أعطنا فكرة عامة عن أسباب انعقاد هذا‬ ‫االجتماع وأهم النقاط التي تمت مناقشتها‬ ‫فيه؟‬

‫ـ هذا اجتماع دوري بمراقبي االقتصاد في‬ ‫المناطق الليبية ومديري اإلدارات بديوان‬ ‫الوزارة‪ ،‬وناقش هذا االجتماع في محوره األول‬ ‫توفير السلع خالل شهر رمضان المبارك ومراقبة‬ ‫عملية صرفها في الجمعيات‪،‬والتأكيد على‬ ‫توفير السلع الرئيسة بداخل الجمعيات بشكل‬ ‫دوري ومنتظم‪ ،‬والتأكيد على إعداد منظومة‬ ‫إلكترونية يتم م��ن خاللها االن��ت��س��اب إلى‬ ‫الجمعيات بناء على رسالة إلكترونية‪ ،‬ونحتاج‬ ‫إلى بعض البيانات من قبل المراقبين حتى‬ ‫تتم إحالتها وتكتمل إع��داد هذه المنظومة‬ ‫المرتبطة بالرقم الوطني فاالنتساب مباشرة‬ ‫كما يحدث في عملية االنتخاب عن طريق رسالة‬ ‫إلكترونية‪،‬وحتى إن كنا متجهين إلى عملية‬ ‫الدعم النقدي بد ًال من الدعم العيني يجب أن‬ ‫تتوفر هذه المنظومة المركزية لدى وزارة‬ ‫االقتصاد ألنه في حال حدوث أزمة بأية منطقة‬ ‫تستطيع توفير البيانات والمعلومات للوزارة‬ ‫عن المنتسبين بالجمعيات ليتم دعمهم مباشرة‬ ‫دون أية عوائق أو تبذير للمال العام‪.‬‬

‫وفي المحور الثاني وفيما يتعلق بمحطات‬ ‫الوقود بدأنا وشرعنا في عملية تحديد البنية‬ ‫التحتية الخاصة بإصدار البطاقات الذكية‪،‬‬ ‫ويوجد في ليبيا حوالي (‪ )500‬محطة وقود‪،‬‬ ‫فكلفنا جميع المراقبات بتوفير البيانات‬ ‫والمعلومات بصورة عاجلة عن هذه المحطات‬ ‫حتى يتسنى لنا البداية بالشروع في مشروع‬ ‫البطاقات اإللكترونية الذكية‪ .‬وقد اختص‬ ‫هذا االجتماع بهذين المحورين بالدرجة األولى‬ ‫والرئيسة‪.‬‬ ‫* م��ا آخ��ر المستجدات المتعلقة بعالوة‬ ‫األبناء؟‬

‫الستة األولى منها فقط‪ ،‬بينما لم يتم صرف‬ ‫باقي األشهر المستحقة للعائالت الليبية نظر ًا‬ ‫لعدم اعتماد الميزانية حتى اآلن ما أدى إلى‬ ‫تأخر هذه المستحقات‪ ،‬وقد توصلنا حالي ًا إلى‬ ‫اتفاق مع مصرف ليبيا المركزي ووزارة الشؤون‬ ‫االجتماعية يقضي بصرف قيمة شهرين منها‬ ‫قبل حلول شهر رمضان المبارك إلى أن يتم‬ ‫اعتماد الميزانية ثم تسوية باقي المستحقات‬ ‫العامة لسنة ‪ 2013‬بكاملها‪ ،‬ويقع هذا الموضوع‬ ‫اآلن ضمن مهام عمل وزارة الشؤون االجتماعية‬ ‫ومصرف ليبيا المركز واللذين يسعيان إلى إنهاء‬ ‫عملية دفع هذه العالوة قبل حلول شهر رمضان‬ ‫المبارك‪.‬‬

‫ـ ال أعتقد بأن هناك شاي ًا فاسد ًا كونه أقل‬ ‫مادة معرضة للتلف بسبب سوء التخزين‪ ،‬فمن‬ ‫الممكن أن تمر بعض السلع بسوء التخزين نتيجة‬ ‫لعدم صيانة المخازن ما يؤدي إلى تعرضها للتلف‬ ‫ومرورها بظروف تحول دون استهالكها‪ ،‬ولكن ال‬ ‫أعتقد بأن الشاي هو أحدها‪ ،‬ومن جانب آخر فإنه‬ ‫ومنذ بداية شهر أبريل الماضي تم إيقاف عملية‬ ‫دعم الشاي األخضر واألحمر داخل الجمعيات نظر ًا‬ ‫ألنها تعتبر نوع ًا من "الكيف"‪ ،‬وبالتالي فهو ال‬ ‫يقع ضمن حزمة السلع المدعومة من قبل الدولة‪،‬‬ ‫مواز كما كان في السابق‪.‬‬ ‫ويباع اآلن بسعر ٍ‬ ‫*ما هي السلع الغذائية التي ستستمر الدولة‬ ‫في دعمها؟‬

‫ـ الدقيق واألرز وخميرة المخابز والسميد‬ ‫والزيت والطماطم والسكر‪ ،‬وستبقى هذه السلع‬ ‫مدعومة من قبل الدولة حتى ننظر في آلية‬ ‫تحول الدعم النقدي بطريقة سلسلة ودون أن‬ ‫تتسبب في المشاكل المادية للمواطن وتزيد من‬ ‫صعوبة حياته‪.‬‬

‫ـ لقد ُأق�� ّرت ه��ذه العالوة العام الماضي‪،‬‬ ‫* ه��ل ستشمل عملية دف��ع ه��ذه العالوة‬ ‫* كلمة أخيرة معالي الوكيل‪.‬‬ ‫وق���درت قيمتها بمبلغ (‪ )100‬دي��ن��ار ليبي‬ ‫شهري ًا لكل طفل‪ ،‬بحيث يتم صرفها اعتبار ًا أبناء المواطنات الليبيات المتزوجات من غير‬ ‫ـ أشكر لصحيفتكم حضورها هذا االجتماع‬ ‫من تاريخ‪2013/1/1 :‬م‪ ،‬وجرى صرف األشهر الليبيين أيض ًا؟‬ ‫وأتمنى لكم التوفيق‪ ،‬والخير والنماء لبالدنا‪.‬‬


‫متابعة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)443‬‬

‫« وان م��ه��ج��اج » ي��ع�‪�،‬ي‪��،‬د ك��ت��اب��ة ال���ت���اري���خ ال��ل��ي��ب��ي‬

‫داخل أحد التجاويف‬ ‫الصخرية الموجودة في‬ ‫سلسلة جبال «أكاكوس»‬ ‫وقف ذلك الطفل األسمر‬ ‫ذو العامين والنصف‬ ‫فوق حجر كبير متأم ًال‬ ‫قطيع الزرافات المار‬ ‫من أمامه عبر السهل‬ ‫الواسع الذي سيصطلح‬ ‫على تسميته فيما بعد‬ ‫بالصحراء الكبرى‪ ،‬لقد‬ ‫كان والده يحب كثير ًا أن‬ ‫يرسمها على جدران كهفه‬ ‫هذا ولكنه يراها اآلن على‬ ‫حقيقتها للمرة األولى في‬ ‫حياته‪ ،‬وكم تمنى لو يكبر‬ ‫ليصير صياد ًا بارع ًا كوالده‬ ‫حتى يتمكن من اصطياد‬ ‫أحد تلك المخلوقات‬ ‫زاهية األلوان ذات الرقاب‬ ‫الشبيهة باألشجار‬ ‫واألقدام الطويلة كأعواد‬ ‫رماح رجال قبيلته‬

‫حاوره‪ :‬عمر سويدان‬

‫لكن الفتى الحالم لم يعلم أن «أنوبيس» قد‬ ‫اختار له الموت بعد أيام قليلة‪ ،‬كما لم يتصور أن‬ ‫اكتشاف جثمانه بعد ‪ 5600‬سنة سيفتح الباب‬ ‫إلى حضارة أفريقية طواها النسيان‪ ،‬ويجعله‬ ‫واحد ًا من أهم وأعظم االكتشافات األثرية في‬ ‫أفريقيا التي ستعيد كتابة تاريخ المومياءات‬ ‫وعلم التحنيط إلى األبد‪.‬‬ ‫وللحديث أكثر ح��ول ه��ذا الكشف والحصول‬ ‫على مزيد من التفاصيل المتعلقة بحقيقة تلك‬ ‫المومياء‪ ،‬صحيفة «ليبيا الجديدة» استضافت‬ ‫السيد «رمضان الشيباني» رئيس الشؤون الفنية‬ ‫بمراقبة آثار طرابلس ليجيبنا عن كل تساؤالتنا‬ ‫في نص الحوار التالي‪:‬‬ ‫أين تم العثور على المومياء؟‬ ‫تم العثور على المومياء داخ��ل كهف «وان‬ ‫مهجاج»‪ ،‬وهو عبارة عن مخبأ طبيعي كونته‬ ‫عوامل التعرية في جبال «أكاكوس» عند نهاية‬ ‫وادي «ستين» الكبير بسهل واسع قرب «وان‬ ‫أميل» ويبلغ طول هذا المخبأ ستون متر ًا وعمقه‬ ‫اثنا عشر متر ًا ما جعله يوفر حماية ممتازة ضد‬ ‫الشمس واألم��ط��ار‪ ،‬وينخفض مستوى سطح‬ ‫قاعدة المخبأ عن قاع ال��وادي بحوالي ‪ 2.80‬م‬ ‫ويوجد في واجهته سلسلة من الكتل الصخرية‬ ‫المنهارة التي ساهمت في تكوين الترسبات‪،‬‬ ‫وقد جرت الحفريات في قسمين منه‪ ،‬هما الجدار‬ ‫الشرقي الذي اكتشفت فيه المومياء الصغيرة‪،‬‬ ‫والجهة الغربية‪.‬‬ ‫متى وكيف تم اكتشافها؟‬ ‫في شهر مارس من سنة ‪1958‬م قامت مصلحة‬ ‫اآلث��ار بالتعاون مع بعثة جامعة روم��ا األولى‬ ‫«السبينزا» بعمل حفريات داخ��ل كهف «وان‬ ‫مهجاج»‪ ،‬أسفرت سنة ‪1959‬م عن اكتشاف‬ ‫مومياء طفل صغير ملفوفة بجلد بقر وحشي‬ ‫مغلف من الخارج ب��أوراق الشجر‪ ،‬أفرغت من‬ ‫أحشائها‪ ،‬كما عثر بقربها أيض ًا على العديد من‬ ‫األدوات الحجرية والمصنوعات العظمية وعظام‬ ‫الحيوانات وم��واد عضوية مختلفة ورسومات‬ ‫ونقوش تجسد بعض صور الحياة اليومية ومذبح‬ ‫للحيوانات إضافة إلى ما بدا وكأنه موقد حجري‬ ‫دائري يبلغ قطره ‪ 3‬أمتار‪.‬‬ ‫لمن تعود هذه المومياء؟‬ ‫أكدت الدراسات األنثروبولوجية أن الجثمان يعود‬ ‫لطفل زنجي عمره سنتان ونصف ينتمي إلى فترة‬ ‫العصر الرعوي حسب تصنيفات «فبريتزيو موري»‬ ‫مكتشف المومياء لمنطقة «تدرارت أكاكوس»‪.‬‬ ‫إلى أي زمن يرجع تاريخها؟‬ ‫أسفرت البحوث والدراسات والتحاليل المخبرية‬ ‫باستعمال كربون ‪ 14‬أن زمن تحنيط هذا الطفل‬ ‫يعود إلى أكثر من ‪ 5600‬سنة قبل تاريخ اكتشافه‪،‬‬ ‫أي ما يقارب ‪ 3700‬سنة ق‪.‬م‪.‬‬ ‫ما الذي يميز هذه المومياء عن نظيراتها؟‬

‫ال���م���وم���ي���اء «وان‬ ‫م��ه��ج��اج» الليبية‬ ‫أقدم من أية مومياء‬ ‫فرعونية بما يزيد عن‬ ‫ألف سنة‬

‫‪،،‬‬

‫رغم كون عملية التحنيط التي أجريت على هذه‬ ‫المومياء باستخدام تقنيات بدائية وبسيطة‬ ‫تتضمن تفريغ المعدة وال��ص��در من األحشاء‬ ‫وحفظها بجلد حيوان في وض��ع القرفصاء أو‬ ‫الجنين‪ ،‬إال أنها جاءت قبل ألف عام من معرفة‬ ‫المصريين القدماء لفن التحنيط‪ ،‬حيث لم يقم‬ ‫الفراعنة بتحنيط موتاهم إال في زمن األسرة‬ ‫الرابعة (‪ 2680‬ق‪.‬م إلى ‪ 2650‬ق‪.‬م) وتحديد ًا في‬ ‫عهد الملك «خوفو»‪ ،‬أي أن مومياء «وان مهجاج»‬ ‫الليبية أقدم من أول مومياء فرعونية بما يزيد‬ ‫عن ألف سنة‪ ،‬وهو ما يدل على أن الليبيين‬ ‫عرفوا التحنيط قبل الفراعنة‪ ،‬ومن هذا المنطلق‬ ‫تعد مومياء «وان مهجاج» أقدم مومياء أفريقية‬ ‫على اإلطالق‪.‬‬ ‫ما مدى األهمية التاريخية لمثل هذا‬ ‫االكتشافات؟‬ ‫لقد تحدث الكثير من علماء اآلثار األوروبيين‬ ‫وغيرهم عن مدى أهمية هذا االكتشاف كونه‬ ‫سيغير الكثير م��ن المعطيات والنظريات‬ ‫المعروفة لتأريخ هذا اإلقليم الجغرافي وتسلسل‬ ‫االستيطان البشري ونشاطاته الحياتية فيه بعد‬ ‫استكمال الدراسات عنه ومقارنتها بمحيطها‪،‬‬ ‫كما أشاروا إلى النشاط البشري الذي بدأ بهضبة‬ ‫«مساك» في العصر الحجري الحديث مع بداية‬ ‫ظهور بوادر الجفاف التدريجي في األلف الثامنة‬ ‫ق‪.‬م وحتى صار واضح ًا في الزمن الرعوي باأللف‬ ‫الخامسة ق‪.‬م‪ ،‬والمتمثلة في هجرات البحث عن‬ ‫مصادر المياه حيث رجح أولئك العلماء أن تكون‬ ‫بعض هذه المجموعات البشرية قد اتجهت نحو‬ ‫الشرق تجاه وادي النيل على اعتباره أقربها‪،‬‬ ‫ناقلة إلى سكانه عدد ًا من الديانات والثقافات‬ ‫السائدة لديها كالتحنيط مث ًال‪ ،‬وقد عثر بين‬ ‫النقوش المتناثرة في جبال «أكاكوس» والصحراء‬ ‫الليبية على رسوم آلدميين يرتدون أقنعة كالب‬ ‫أو ابن آوى يرجع تاريخها إلى أكثر من ‪9000‬‬ ‫آالف سنة تحاكي بدقة متناهية صور «أنوبيس»‬ ‫إله التحنيط عند الفراعنة مع العلم أن الحضارة‬ ‫المصرية ال يرجع تاريخها إال إلى األلف الرابعة ق‪.‬م‬ ‫فقط‪ ،‬األمر الذي يدعم نظرية الهجرات تلك‪.‬‬

‫هل تمت تغطية هذا الخبر عبر وسائل‬ ‫اإلعالم؟‬ ‫تم منذ سنوات إنتاج فيلم وثائقي عرض على‬ ‫بعض القنوات العلمية الوثائقية ومنها «قناة‬ ‫الجزيرة الوثائقية» اسمه «سر المومياء السوداء»‬ ‫يحكي قصة مومياء طفل «وان مهجاج»‪ ،‬أما‬ ‫على المستوى المحلي فأنتم وسيلة اإلعالم‬ ‫الوحيدة التي اهتمت بهذا الموضوع‪.‬‬ ‫كيف تعاملت الجهات المسؤولة في‬ ‫ليبيا مع هذا االكتشاف؟ وهل عرضت‬ ‫عليكم إح��دى الجهات المحلية أو‬ ‫الدولية تولي رعايتها؟‬ ‫إن عدد المسؤولين وموظفي مصلحة اآلثار‬ ‫الذين يعرفون أهمية هذا االكتشاف قليل جد ًا‪،‬‬ ‫بل إن العاملين بالمتحف وحارس قاعة المومياء‬ ‫كذلك ال يدركون قيمتها رغم اكتشافها منذ ما‬ ‫يزيد عن النصف قرن‪ ،‬وكل هذا مرده إلى األوضاع‬ ‫السيئة التي مرت بها البالد طوال العقود األربعة‬ ‫الماضية ما أث��ر سلب ًا على كل جوانب الحياة‬ ‫وخصوص ًا الجانب الثقافي‪ ،‬وقد التقيت قبل سنة‬ ‫بالدكتور «سافينو دي ليرنيا» الرئيس الحالي‬ ‫لبعثة جامعة روما األولى العاملة بليبيا مند مطلع‬ ‫خمسينيات القرن الماضي وكان جد مستاء من‬ ‫صناع القرار بالمصلحة في ذلك الحين كونه اتصل‬ ‫بمسؤولي المصلحة عدة مرات بخصوص تحويل‬ ‫جزء من الدعم الذي تبرعت به شركة «اإليني جاز»‬ ‫لصالح اآلثار بهضبة «مساك» لترميم ومعالجة‬ ‫ودراسة هذه المومياء المهمة والتي ستقلب رأس ًا‬ ‫على عقب نظريات ومعطيات أثرية وتاريخية‬ ‫كثيرة ولكنه لم يحصل على أي جواب منهم سواء‬ ‫بالسلب أو اإليجاب‪ .‬إال أنني تحدثت شخصي ًا مع‬ ‫األستاذ «عبد الرحمن يخلف عبد الرحمن» رئيس‬ ‫مصلحة اآلثار الحالي بهذا الخصوص وقد أبدى‬ ‫استعداده دون تردد إلنقاذ هذا اإلرث الحضاري‬ ‫اإلنساني وسيقوم في الفترة القريبة القادمة‬ ‫بدعوة الدكتور «سافينو دي ليرنيا» لالجتماع به‬ ‫واالتفاق على كيفية وضع برنامج مشترك إلنقاذ‬ ‫هذه المومياء‪.‬‬

‫‪،،‬‬

‫ال��م��وم��ي��اء تمر‬ ‫ح��ال��ي � ًا ب��ظ��روف‬ ‫سيئة للغاية‬

‫‪،،‬‬

‫‪8‬‬

‫أين هي المومياء اآلن؟ وكيف يتم‬ ‫التعامل معها؟‬ ‫المومياء موجودة بـ»متحف السرايا الحمراء»‬ ‫في مدينة طرابلس‪ ،‬وتمر حالي ًا بظروف بيئية‬ ‫سيئة للغاية كالرطوبة والحرارة وغيرها‪.‬‬ ‫ه��ل ت��وج��د ك���وادر ليبية مؤهلة‬ ‫للحفاظ عليها وترميمها؟‬ ‫لألسف الشديد ال يوجد لدينا في ليبيا أي‬ ‫مختصين بالتعامل مع المومياءات والعظام‬ ‫باستثناء األستاذ «طارق بدر» اختصاصي العظام‬ ‫بجامعة عمر المختار في البيضاء وال��ذي سبق‬ ‫وأن تعاملت معه في حفرية المقبرة البيزنطية‬ ‫بمدرسة الفنون والصنائع وكان نموذج ًا رائع ًا في‬ ‫تفانيه وحبه لعمله‪ ،‬وأتمنى من الدولة االهتمام‬ ‫بمثل هؤالء الشباب وتوفير اإلمكانات الالزمة لهم‬ ‫ومساعدتهم على استكمال دراساتهم بالخارج وحضور‬ ‫المؤتمرات العلمية والندوات وورش العمل ألنهم‬ ‫النواة التي ستبني الجيل القادم والسراج الذي‬ ‫سيخرجنا من نفق الجهل المظلم الذي تهنا فيه‪.‬‬ ‫ما الذي تحتاجه هذه اآلثار حالي ًا ؟ وما‬ ‫هي الرسالة التي توجهها مصلحة اآلثار‬ ‫إلى الحكومة الليبية؟‬ ‫تعتبر قلة اإلمكانات المادية والبشرية في كثير‬ ‫من األحيان العائق الرئيس لمصلحة اآلثار الذي‬ ‫يحول دونها وحماية الموروث الثقافي اإلنساني‬ ‫بليبيا‪ ،‬فاألراضي الليبية شاسعة وال يكاد يخلو‬ ‫كيلومتر مربع واحد فيها من آثار األمم السابقة‬ ‫كما نالحظ بالمناطق الساحلية‪ ،‬بل قد ال يخلو‬ ‫فيها موطئ قدم من آثار كما هو الحال بهضبة‬ ‫«مساك» موضوع حديثنا لهذا اليوم‪ ،‬لهذا نأمل‬ ‫من حكومتنا دع��م مصلحة اآلث��ار باإلمكانات‬ ‫الالزمة وتذليل الصعاب التي تواجهها لحماية‬ ‫وحفظ ودراسة هذا اإلرث الثقافي اإلنساني الذي‬ ‫يعد ج��زء ًا من هويتنا‪ ،‬وجسر ًا يصلنا بماضينا‬ ‫المجيد‪ ،‬نرجو منهم أال يقطعوه‪.‬‬ ‫الخاتمة‬ ‫إن تاريخنا كأي شيء آخر يحمل قيمة معنوية‬ ‫جميلة في ليبيا‪ ،‬مهمل ومش َّوه‪ ،‬رغم كون بالدنا‬ ‫تقبع فوق منجم من الكنوز التي تفوق في قيمتها‬ ‫على المدى الطويل تلك البحيرة النفطية التي‬ ‫ص ّدع بها الجيولوجيون واالقتصاديون رؤوسنا‬ ‫لكثرة الحديث عنها أال وهي اآلثار‪ ،‬ففي الوقت‬ ‫الذي تعد فيه المواقع األثرية بالنسبة لبعض‬ ‫الدول مصدر ًا رئيس ًا من مصادر الدخل ووريد ًا‬ ‫أساسي ًا يغذي قطاعي السياحة واالقتصاد ال‬ ‫تمثل آثارنا وتاريخنا بالنسبة للمسؤولين‬ ‫أكثر من بضع صفحات توضع داخ��ل مقرر‬ ‫مادة التاريخ لسنة دراسية معينة أو صورة‬ ‫فوتوغرافية تعلق ف��وق ج���دران مكاتب‬ ‫السياحة‪.‬‬


‫ال يجوز التعليق على حكم المحكمة وعلى‬ ‫الجميع القبول إذا كنا نسعى لدولة القانون‬ ‫وأتوقع أن تمتثل الحكومة ‪ ،‬ولكن ربما‬ ‫يحدث رفض من بعض المليشيات ولكن‬

‫�إعالناعالن‬

‫حيث يصعب التكهن ب��ردة فعل األط��راف‬ ‫الداعمة لرئيس الحكومة المفروض بقوة‬ ‫السالح «أحمد معيتيق» ‪ ،‬فكما هو معروف‬ ‫الوضع السياسي في ليبيا ال يخضع لمنطق‬

‫العدد (‪) 443‬‬ ‫العدد ( ‪)440‬‬

‫قرار المحكمة بعدم دستورية انتخاب «أحمد‬ ‫معيتيق» لرئاسة الحكومة أعاد في نفوسنا‬ ‫األمل بليبيا المستقبل ‪ ،‬لكن الخوف من‬ ‫ً‬ ‫خاصة و أن‬ ‫تعنت األط��راف المتصارعة ‪،‬‬

‫و«أحمد معيتيق» بحكم المحكمة وسوف‬ ‫يعطى المجال للحكومة المؤقتة لتسيير‬ ‫األعمال إلى حين صياغة الدستور وانتهاء‬ ‫االنتخابات البرلمانية ‪.‬‬

‫ميالديةميالدية‬ ‫‪2014 2014‬‬ ‫‪ 11‬يونيو‬ ‫املوافق‬ ‫‪ 1435‬هـ‬ ‫�شعبان�شعبان‬ ‫أربعاء ‪13‬‬ ‫الثالثة ا‬ ‫ال�شنةال�سنة‬ ‫يونيو‬ ‫املوافق ‪8‬‬ ‫‪ 1435‬هـ‬ ‫أحدل ‪10‬‬ ‫الثالثة ال‬

‫ﺳﺎﺭﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﺎﻗﺔ ﻛﺄﺱ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﺍﻟﻴﻮﻡ !‬ ‫ً‬ ‫ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ ﻭﺣﺼﺮﻳﴼ ﻋﻠﻰ ﻗﻨﻮﺍﺕ ‪beIN SPORTS‬‬ ‫*ﺑﺈﻣ‬

‫ﻜﺎﻧ‬ ‫ﻚ ﺍﻟﺪ‬

‫ﻓﻊ ﺷ‬ ‫ﻬﺮﻳﴼ‬

‫‪ ١٢‬ﺷﻬﺮ*‬

‫‪215‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﻴﺮﻳﻜﻲ‬

‫‪ ٣‬ﺃﺷﻬﺮ‬

‫‪120‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﻴﺮﻳﻜﻲ‬

‫ﺍﻟﻤﺠﺪ ﻟﻼﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻴﺎﺕ‪ | 0925009784 :‬ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻔﻴﺮ ﻟﻠﺘﻮﺯﻳﻊ ﺍﻟﺮﻗﻤﻲ‪0214780133 :‬‬ ‫ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻴﺎﺕ‪ | 0924104044 :‬ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﻀﻴﺎﻓﺔ‪0213514545 :‬‬ ‫ﺗﻄﺒﻖ ﺍﻟﺸﺮﻭﻁ ﻭﺍﻷﺣﻜﺎﻡ )‪(www.beinsports.net/offers‬‬

‫إعالن‬

‫المحكمة وعلى‬ ‫الجميع القبول‬

‫إعالن‬

‫المتحدةملساهمة‬ ‫الليبيةالسياحي ا‬ ‫الشركةالستثمار‬ ‫الشركة الليبية املتحدة ل‬

‫المساهمة‬ ‫السياحي‬ ‫لالستثمار‬ ‫املساهمة‬ ‫لالستثمار السياحي‬ ‫املتحدة‬ ‫تعلن الشركة الليبية‬ ‫للقيام بأعمال‬ ‫استشارية‬ ‫الليبيةمع‬ ‫التعاقد‬ ‫رغبتها يف‬ ‫امل�ساهمة‬ ‫ال�سياحي‬ ‫مكاتبلال�ستثمار‬ ‫املتحدة‬ ‫ال�شركة‬ ‫على تعلن‬ ‫املكاتب‬ ‫ا�ست�شارية فعلى‬ ‫مكاتباملستقبلية‬ ‫مشاريعها‬ ‫وتصميم‬ ‫وإشراف‬ ‫أعمال‬ ‫للقيام ب�‬ ‫التعاقد مع‬ ‫رغبتها يف‬ ‫إدارة عن‬ ‫فعلى التقدم‬ ‫امل�ستقبليةاملهام‬ ‫م�شاريعهاللقيام بهذه‬ ‫وت�صميمالكافية‬ ‫نفسها القدرة‬ ‫التي �تأنس‬ ‫املكاتب‬ ‫يفإ�شراف‬ ‫إدارة و�‬

‫بهذهاملشاي‬ ‫للقيامحسن‬ ‫الكافي��ةشارع‬ ‫القدرةبطرابلس‬ ‫نف�سهاالكائن‬ ‫الشركة‬ ‫املهام‬ ‫ملقر يف‬ ‫متكاملأن���س‬ ‫بملفالتي ت�‬ ‫املتفرع من شارع السيدي يف موعد أقصاه ‪2014 / 6 / 25‬‬ ‫التقدم مبلف متكامل ملقر ال�شركة الكائن بطرابل�س �شارع‬ ‫للحصول على كراسة املواصفات مقابل قيمة مالية وقدرها ‪500‬‬ ‫ح�سن امل�ش��اي املتفرع من �شارع ال�سي��دي يف موعد �أق�صاه‬ ‫دينار غري قابلة للرتجيع‪.‬‬ ‫‪ 2014 / 6 / 30‬للح�صول على كرا�سة املوا�صفات مقابل‬ ‫قيمة مالية وقدرها ‪ 500‬دينار غري قابلة للرتجيع‪.‬‬

‫ﺗ‬

‫ﺸ‬ ‫ﻤﻞ‬

‫ﺍﻟ‬

‫ﺒﺎ‬ ‫ﻗ‬ ‫ﺔ‬ ‫ﺍ‬

‫ﻣ‬ ‫ﺠ‬ ‫ﺎ‬ ‫ﻧﴼ‬

‫ﺷﺘ‬ ‫ﺮ‬ ‫ﺍ‬ ‫ﻙ‬

‫ﺍﺑﺘﺪﺍﺀ ﻣﻦ‬ ‫ﺃﺟﻬﺰﺓ ﺍﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ‬ ‫ً‬

‫‪42‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﺮﻳﻜﻲ‬

‫‪،‬‬

‫‪99‬‬


‫اعالن‬ ‫‪¿ÓYG‬‬

‫(‪)443‬‬ ‫)‪(442‬‬ ‫العدد‪Oó©dG‬‬

‫‪ 2014‬ميالدية‬ ‫‪ `g111435‬يونيو‬ ‫‪¿ÉÑ©°T‬املوافق‬ ‫‪ 1435‬هـ‬ ‫‪� 13‬شعبان‬ ‫‪áæ°ùdG‬أربعاء‬ ‫ال�سنة الثالثة ال‬ ‫‪ájOÓ«e 2014ƒ«fƒj‬‬ ‫‪10 ≥aGƒŸG‬‬ ‫‪12 AÉKÓãdG‬‬ ‫‪áãdÉãdG‬‬

‫‪1010‬‬


11

ájOÓ«e 2014 ƒ«fƒj 11 ≥aGƒŸG `g 1435 ¿ÉÑ©°T 13 AÉ©HQC’G áãdÉãdG áæ°ùdG

(443) Oó©dG

¿ÓYG


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبـــان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يـــونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)443‬‬

‫‪12‬‬

‫يف حالة تعذر إقامتها يف ليبيا‬

‫اتحاد الكرة الجزائري يرغب‬ ‫يف استضافة كأس إفريقيا‬

‫تصفيات كأس أفريقيا‬

‫منتخب للناشئني يتأهل للدور الثاني بعد انسحاب موريتانيا‬

‫ترشح منتخبنا الوطني لكرة القدم " تحت ‪ 17‬سنة الليبي لكرة القدم أن منتخبنا الوطني ترشح عقب الذهاب يف األيام ‪ 20 ،19 ،18‬من شهر يوليو القادم‪،‬‬ ‫" إىل الدور الثاني من التصفيات المؤهلة إىل كأس انسحاب المنتخب الموريتاني‪ ،‬وسيلتقي منتخبنا فيما سيجرى لقاء اإلياب يف األيام ‪ 3 ،2 ،1‬من شهر‬ ‫أفريقيا ‪ .2014‬وأعلنت الصفحة الرسمية لالتحاد يف الدور المقبل منتخب ساحل العاج‪ ،‬وسيجرى لقاء أغسطس القادم‪.‬‬

‫أعلن االتحاد الجزائري لكرة القدم األحد الماضي عن‬ ‫استعدادهم الستضافة كأس األمم األفريقية ‪ 2017‬يف‬ ‫حالة تعذر إقامتها يف ليبيا بسبب الظروف األمنية التي‬ ‫تعيشها ليبيا حالي ًا‪ ،‬وعبر رئيس االتحاد الجزائري محمد‬ ‫روراوة يف تصريحات صفحية األحد الماضي أن الجزائر‬ ‫جاهزة الستضافة المكان يف حالة تعذر إقامتها يف ليبيا‬ ‫‪ ،‬كما أنه ألمح إلمكانية تبادل االستضافة بين ليبيا‬ ‫والجزائر‪ ،‬حيث إن األخيرة مرشحة بقوة الستضافة المكان‬ ‫‪ ،2019‬وتبقى كل هذه التصريحات مجرد اقتراحات وإىل‬ ‫اآلن ليبيا هي الدولة التي أسند لها االتحاد األفريقي "‬ ‫الكاف " استضافة كأس أفريقيا ‪ 2017‬وإن كان العمل‬ ‫عىل األرض بطيئ ًا جد ًا من قبل اللجنة المنظمة للبطولة‬ ‫ولم يعد يفصلنا عن البطولة إال عامان ونصف ‪.‬‬

‫دوري أبطال أفريقيا‬

‫بعد نهاية الذهاب األهلي بنغازي الثالث يف مجموعته‬

‫الخميس مبارتان‬ ‫يف كأس ليبيا لكرة اليد‬

‫أصدر االتحاد الفرعي لكرة اليد ببنغازي جدول مباريات‬ ‫الدور الربع نهائي من مسابقة كرة اليد‪ ،‬وستجرى يوم‬ ‫غد الخميس مبارتان عىل صالة األلعاب الرياضية بنادي‬ ‫النجمة يلتقي يف األوىل الهالل وقاريونس ‪ ،‬فيما يلتقي‬ ‫يف الثانية فريق النصر مع النجمة ‪ ،‬وتجرى يوم الجمعة‬ ‫مبارتان يلتقي عىل صالة البيضاء األنصار والكفاح‪ ،‬وعىل‬ ‫صالة النجمة يتقابل األهيل بنغازي وبنغازي الجديدة ‪.‬‬

‫فاز فريق الترجي الرياضي التونسي عىل النادي الرياضي‬ ‫الصفاقسي بهدفين لهدف يف آخر مباريات مرحلة الذهاب‬ ‫لدور المجموعات يف دوري أبطال أفريقيا المجموعة األوىل‬ ‫‪ ،‬وبذلك يصبح فريق األهيل بنغازي يف الترتيب الثالث‬ ‫للمجموعة بفارق األهداف عن الصفاقسي ‪ ،‬وبنهاية الجولة‬ ‫الثالثة للمجموعة تص َّدر وفاق سطيف المجموعة بخمس‬

‫نقاط ثم الصفاقسي بأربع نقاط متقدم ًا بفارق األهداف عن‬ ‫األهيل بنغازي الذي حصد أربع نقاط أيض ًا وجاء رابع ًا الترجي‬ ‫برصيد ثالث نقاط ‪ ،‬وسوف يتجدد الحوار بين الفرق األربعة‬ ‫يوم ‪ 26‬يوليو القادم موعد انطالق مرحلة اإلياب ‪ ،‬والجدير‬ ‫بالذكر أن الترشح سيكون لصاحبي الترتيب األول والثاني‬ ‫بالمجموعة مع انتهاء مرحلة اإلياب ‪.‬‬

‫االتحاد يرسل "منري"‬ ‫للعالج بالربتغال‬

‫قررت إدارة نادي االتحاد إرسال العب الفريق األول لكرة‬ ‫القدم بالنادي "محمد منير" إىل البرتغال للعالج‪ ،‬وجاءت‬ ‫الخطوة لتجهيز الالعب لباقي مباريات الدور السداسي‬ ‫الذي تنطلق اليوم األربعاء‪ ،‬يذكر أن محمد المنير تعرض‬ ‫إلصابة منعته من المشاركة يف تدريبات الفريق اليومين‬ ‫الماضيين ‪.‬‬

‫دورة تدريبية لحراس املرمى بسبها‬ ‫انطلقت الدورة التدريبية المتقدمة لحراس المرمى ‪،‬‬ ‫االثنين الماضي بمدينة سبها ‪ ،‬والتي ستستمر حتى العاشر‬ ‫من شهر يونيو الجاري بمشاركة عدد من حراس المرمى بأندية‬ ‫المنطقة الجنوبية ‪،‬وحضر حفل انطالق فاعليات هذه الدورة‬ ‫رئيس االتحاد الفرعي لكرة القدم بالمنطقة الجنوبية حسين‬

‫حبيب ورئيس نادي النهضة الرياضي الثقايف االجتماعي‬ ‫محمد محرز ‪ ،‬ومدرب حراس مرمى المنتخب الليبي‪ ،‬محمد‬ ‫البوسيفي ‪،‬ويتناول البرنامج العام للدورة محاضرات نظرية‬ ‫وعملية يف الجوانب الفنية والبدنية والتكتيكية تشمل‬ ‫مبادئ وأه��داف التدريب الرياضي وطرق تدريب حراس‬

‫المرمى وعالقة المدرب بحارس المرمى وعناصر اللياقة‬ ‫البدنية ومواصفات وواجبات الحارس والبرنامج اليومي‬ ‫للمباريات مع نصائح عامة لحراس المرمى‪ ،‬باإلضافة إىل‬ ‫تدريبات لحراس المرمى عىل األوضاع الثابتة ‪ ،‬واألوضاع‬ ‫المتحركة واألخطاء الشائعة‪.‬‬


‫الريا�ضة‬ ‫طموحات مختلفة‬ ‫للمدربني يف كأس العالم‬

‫ال�سنة الثالثةاالربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق‪11‬يونيو‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)443‬‬

‫مورينيو‪ :‬زوجتي منعتني‬ ‫من تدريب اإلنجليز‬

‫فوضى اإلضراب تزداد يف ساوباولو‬ ‫تبدو طموحات المدربين ال��ـ‪ 32‬للمنتخبات‬ ‫المشاركة يف كأس العالم يف البرازيل مختلفة‬ ‫وتتنوع بين اإلسباني فيسنتي دل بوسكي‬ ‫األكثر ألقاب ًا‪ ،‬وبنيكو كوفاتش أصغر المدربين‬ ‫سن ًا‪ ،‬ويملك اإلسباني فيسنتي دل بوسكي (‪63‬‬ ‫عام ًا) السجل األفضل بين سائر المدربين‪ ،‬فهو‬ ‫من قاد منتخب بالده إىل إح��راز كأس العالم‬ ‫عام ‪ 2010‬وكأس أوروبا عام ‪ ،2012‬باإلضافة‬ ‫إىل قيادته ريال مدريد إىل إحراز اللقب القاري‬ ‫عامي ‪ 2000‬و‪ ،2002‬مما يعني أنه فاز بجميع‬ ‫األلقاب‪ ،‬لكن هذا المدرب الستيني متعطش‬ ‫للمزيد وهو الذي نجح يف خلق قوة جماعية‪،‬‬ ‫ورغ��م الخالفات بين العبي قطبي الكرة‬ ‫اإلسبانية برشلونة وريال مدريد يستطيع أن‬ ‫يحقق إنجاز ًا مسبوق ًا بإحراز اللقب الثاني عىل‬ ‫التوايل إلسبانيا‪،‬أما لويز فيليبي سكوالري‬ ‫(‪ 65‬عام ًا) الذي استلم تدريب منتخب البرازيل‬ ‫قبل أق��ل من سنتين عىل انطالق العرس‬ ‫الكروي عىل أرضه‪ ،‬فقد أعاد األمل إىل الشعب‬ ‫البرازييل بأكمله خالل بضعة أشهر بإحرازه‬ ‫كأس القارات عام ‪ ،2013‬وكان أسلوبه الذي‬ ‫يعتمد عىل الضغط عالي ًا عىل الفرق المنافسة‬ ‫ونقل الكرة بسرعة فاع ًال حتى اآلن حيث قاده‬ ‫المنتخب األخضر والذهبي إىل اللقب العالمي‬ ‫الخامس عام ‪ ،2002‬ويف حال نجاحه يف تكرار‬ ‫اإلنجاز سيصبح ثاني مدرب يف التاريخ يحرز‬ ‫اللقب العالمي مرتين بعد اإليطايل فيتوريو‬ ‫بوتزو عامي ‪ 1934‬و‪ ،193‬وهناك اثنان من‬ ‫المدربين الحاليين يستطيعان اقتفاء أثر‬ ‫األلماني فرانتس بكنباور والبرازييل ماريو‬ ‫زاغالو اللذين توجا أبطا ًال للعالم كالعبين‬ ‫أو ًال ثم كمدربين‪ ،‬وهما األلماني يواكيم لوف‬ ‫والفرنسي ديدييه ديشان‪ ،‬فمنذ استالمه‬ ‫تدريب منتخب ألمانيا خلف ًا ليورغن كلينسمان‬ ‫بعد أن عمل مساعد ًا له‪ -‬نجح لوف يف تغيير‬‫وج��ه المانشافت تمام ًا‪ ،‬حيث أصبح أكثر‬ ‫استعراض ًا واعتماد ًا عىل الكرة الهجومية مع‬ ‫المحافظة عىل االنضباط يف صفوفه‪ ،‬وبقي‬ ‫لوف وفي ًا ألسلوبه وبلغ النهائي ثم نصف‬ ‫النهائي يف النسختين األخيرتين من كأس‬ ‫أوروب��ا عامي ‪ 2008‬و‪ ،2012‬ونصف نهائي‬ ‫كأس العالم ‪ ،2010‬ويأمل لوف ال��ذي جدد‬ ‫عقده حتى العام ‪ 2016‬بالتأكيد أن يتوج‬ ‫فريقه بط ًال للعالم ليضع حد ًا لصيام مستمر‬ ‫منذ العام ‪ 1996‬عندما توجت ألمانيا بطلة‬ ‫ألوروبا‪ ،‬ورغم أن الفرنسي ديديي ديشان ليس‬ ‫مرشح ًا قوي ًا‪ ،‬فإنه يملك ثقافة الفوز باعتباره‬ ‫الفرنسي الوحيد الذي رفع كأس دوري أبطال‬ ‫أوروبا مع مرسيليا عام ‪ 1993‬وكأس العالم عام‬ ‫‪.1998‬‬

‫‪13‬‬

‫استخدمت الشرطة البرازيلية الغاز المسيل للدموع‬ ‫االثنين لتفريق عمال مترو مضربين يف ساو باولو يف‬ ‫تح ٍد لقرار محكمة بأن يعودوا للعمل‪ ،‬مما تسبب يف‬ ‫اختناق مروري كبير قبل ثالثة أيام فقط من استضافة‬ ‫المدينة مباراة افتتاح نهائيات كأس العالم لكرة القدم‬ ‫وتسبب اإلضراب الجزئي لعمال المترو الذي دخل يومه‬ ‫الخامس يف تكدس مروري يف أكبر مدن أمريكا الجنوبية‬ ‫وزاد من المخاوف الواسعة بشأن ما إن كانت السلطات‬ ‫البرازيلية ستتمكن من منع احتجاجات الشوارع وغيرها‬ ‫من النزاعات العمالية من تعطيل بطولة كأس العالم‬

‫وبعد المصادمات يف الصباح الباكر يف محطة مترو آنا‬ ‫روزا قالت شركة المترو الحكومية إنها فصلت ‪ 60‬عام ًال‬ ‫مضرب ًا يف تحرك يخشى البعض أن يزيد التوتر‪ ،‬وقضت‬ ‫محكمة محلية يوم األحد بأن اإلض��راب غير قانوني‬ ‫ويطالب العمال المضربون بزيادة يف األجر بنسبة ‪ 12‬يف‬ ‫المئة يف حين عرضت شركة المترو عليهم زيادة بنسبة‬ ‫‪ 8.7‬يف المئة‪ ،‬وقالت شرطة المرور إن جمود حركة‬ ‫السيارات يف المدينة بلغ حوايل ‪ 200‬كيلومتر بالمقارنة‬ ‫مع حوايل ‪ 300‬كيلومتر يوم الجمعة الذي كان واحد ًا من‬ ‫أسوأ األيام يف سجالت المرور يف البالد‪.‬‬

‫"نيمار" يصاب يف تدريبات السامبا‬

‫شهدت تدريبات المنتخب البرازييل التي خاضها استعداد ًا لمباراة افتتاح المونديال يوم غد الخميس ضد المنتخب‬ ‫الكرواتي تعرض نجم السامبا وبرشلونة نيمار جونيور إلصابة يف كاحله ‪ ،‬وأصيب نيمار خالل مباراة تدريبية كان‬ ‫قد أجراها سكوالري بين الالعبين وسقط عىل أرضية الملعب متألم ًا بشكل كبير ‪.‬‬

‫"بالتر" يلمح إىل ترشحه‬ ‫لوالية جديدة‬

‫دعا رئيس االتحاد الدويل لكرة القدم (فيفا) جوزيف‬ ‫بالتر إىل االتحاد لمواجهة من يحاولون "تدمير"‬ ‫الهيئة التي يترأسها مشير ًا إىل أنه قد يترشح‬ ‫لوالية جديدة يف ‪ ، 2015‬حينما يكمل ‪ 78‬عام ًا‪،‬‬ ‫وقال بالتر "أطالب كل أعضاء االتحادات االسيوية‬ ‫بإظهار توحدهم‪ ،‬هذه هي أفضل طريقة للرد عىل‬ ‫من يسعون لتدمير‪ ،‬ليس كرة القدم‪ ،‬بل الهيئة‬ ‫التي تمثلها (فيفا)"‪ ،‬وأضاف‪" :‬سنظهر أننا جميع ًا‬ ‫متحدون وأن هذه الهيئة ال يمكن تدميرها"وتأتي‬ ‫تصريحات بالتر‪ ،‬التي جاءت يف افتتاح المؤتمر‬ ‫اآلسيوي للكرة المقام يف س��او باولو‪ ،‬للرد عىل‬ ‫االنتقادات األخيرة الموجهة لـ(فيفا) عىل خلفية‬ ‫الشكوك يف وجود قضايا فساد بعملية اختيار قطر‬ ‫الستضافة مونديال ‪.2022‬‬

‫كشف المدرب البرتغايل لنادي تشيلسي اللندني "جوزيه‬ ‫حوار له مع صحيفة الجارديان البريطانية بأنَّه‬ ‫مورينيو" يف ٍ‬ ‫كان عىل وشك اتخاذ قرار بالموافقة عىل تدريب عىل منتخب‬ ‫إنجلترا يف ‪ 2007‬قبل أن تتدخل زوجته ماتيلد وترفض هذا‬ ‫األمر‪ ،‬وقال مورينيو‪ " :‬قبل سبع سنوات من اآلن وتحديد ًا‬ ‫يف ‪ 2007‬كنت عىل وشك إنهاء عقدي مع تشيلسي ‪ ،‬عقدي‬ ‫كان يمنعني من تدريب ناد إنجليزي يف العامين القادمين‬ ‫عىل انتهاء عقدي وزوجتي ماتيلد كانت تفضل اإلقامة يف‬ ‫إنجلترا ولم يكن بمقدوري سوى تدريب المنتخب اإلنجليزي إن‬ ‫أحببت البقاء "‪ ،‬وتابع مورينيو حواره بالقول ‪":‬بالفعل كنت‬ ‫عىل وشك اتخاذ هذا القرار ‪ ،‬المبارد وتيري وجول كول قالوا‬ ‫يل ‪ ، :‬تعال مورينيو لتدربنا يف إنجلترا وأك ُّدوا يل أنَّ العبين‬ ‫من أندية أخرى يمثلون المنتخب اتصلوا بهم وأخبروهم أيض ًا‬ ‫برغبتهم بتواجدي يف المنتخب "‪ ،‬وأسهب السبيشال ون قائ ًال‬ ‫‪ ":‬ماذا كنت ألفعل يف أسبوعي آنذاك !؟ أقضي األيام يف إجازة‬ ‫وأبحث عن فرصة للسفر والسياحة؟ أم أتابع العبي المنتخب‬ ‫وهو يتدربون مع أنديتهم ولكن يف النهاية قالت زوجتي يل ‪ :‬ال‬ ‫كرة قدم وال مباريات ‪ ،‬هذا األمر ليس جيد ًا لك واليوم بعد مرور‬ ‫‪ 7‬سنوات أعتقد أنَّها صادقة تمام ًا يف ما قالت ‪ ،‬وبالنسبة يل‬ ‫ال أظن أني قد أفكر يف تدريب عىل مستوى منتخب يف السبع‬ ‫سنوات المقبلة ‪ ،‬بل حتى ‪ 15‬سنة "‪.‬‬


‫�إعالن‬

‫العدد (‪) 443‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪� 13‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 11‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪14‬‬

‫إعالن‬

‫شركة الصحارى للتأمني ‪ -‬ش‪.‬ل‪.‬م‬ ‫يعلن مجلس إدارة شركة الصحارى للتأمين للسادة المساهمين عن دعوة‬ ‫الجمعية العمومية االعتيادية لالنعقاد يوم الخميس عند الساعة السادسة‬ ‫مسا ًء ‪ 28‬شعبان ‪ 1435‬هـ الموافق ‪ /26‬يونيو ‪ 2014‬م وذلك بمقر غرفة‬ ‫التجارة والصناعة ‪ -‬طرابلس‪.‬‬ ‫للنظر في بنود جدول األعمال ‪:‬‬ ‫أو ًال ‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير مجلس اإلدارة عن نشاط الشركة خالل‬ ‫السنة المالية المنتهية في ‪2013 / 12 / 31‬م‪.‬‬ ‫ثانياً ‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير هيئة المراقبة‪.‬‬ ‫ثالثاً‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير مراجع الحسابات‪.‬‬ ‫رابعاً ‪ :‬المصادقة على الميزانية العمومية وقوائم الدخل وحساب توزيع‬ ‫األرباح المقترح‪.‬‬ ‫خامساً ‪ :‬إبراء ذمة مجلس اإلدارة عن السنة المالية المنتهية في‬ ‫‪2013 / 12 / 31‬م‪.‬‬ ‫سادساً‪ :‬تعيين مراجــــع الحسابات عن السنـــــة المالية الجـــديدة‬ ‫المنتهية في ‪2014 / 12 / 31‬م وتحديد أتعابه‪.‬‬

‫سابعاً ‪ :‬اعتماد قرار تشكيل هيئة الرقابة الشرعية وتحديد مكافآتها‪.‬‬ ‫السادة المساهمين إلى ما يلي ‪:‬ـ‬ ‫هذا ويوجه مجلس اإلدارة عناية ّ‬

‫ لكل مساهم الحق في حضور االجتماع باألصالة عن نفسه أو إنابة‬‫عن مساهم آخر بموجب تفويض مكتوب من غير أعضاء المجلس أو أحد‬ ‫مستخدمي الشركة‪.‬‬ ‫ تقتصر المناقشة في الجمعية العمومية على الموضوعات المدرجة في‬‫جدول األعمال المذكور أعاله‪.‬‬ ‫للسادة االطالع على البيانات والمستندات المنصوص عليها في‬ ‫‪ -‬يحق ّ‬

‫القانون بمقر اإلدارة العامة بالشركة خالل ساعات العمل الرسمية من تاريخ‬ ‫نشر هذا اإلعالن‪.‬‬ ‫ في حالة عدم توفر النصاب القانوني النعقاد الجمعية العمومية‬‫االعتيادية سيتم عقد االجتماع في اليوم التالي بنفس الزمان‬ ‫والمكان المحددين‪.‬‬

‫شركة الراحلة للخدمات النفطية‬ ‫تعلن شركة الراحلة للخدمات النفطية عن رغبتها فتح سجل خاص باملقاولني‪ ،‬فعلى جميع الشركات الوطنية واألجنبية املتخصصة يف املقاوالت‬ ‫واإلنشاءات املعدنية والخرسانية وأعمال التغليفات املعدنية الراغبة يف التسجيل بسجل املقاولني الحضور إىل إدارة الشركة وفقاً للعناوين املدرجة‬ ‫أدناه وذلك الستالم شروط التسجيل املعدة لهذا الغرض واستيفاء البيانات كافة وتسليم الوثائق املطلوبة لغرض التسجيل وفق السياق املعتمد‬ ‫بالشركة علماً بأن باب التسجيل مفتوح حتى تاريخ ‪ 2014 /07/15‬م‪.‬‬ ‫وملزيد من املعلومات الحضور إىل مقر الشركة بطرابلس باب بن غشري خالل ساعات الدوام الرسمي وألي استفسار االتصال بالرقم التالي‪:‬‬ ‫طرابلس ‪.0213622162‬‬ ‫أو زيارة املوقع اإللكرتوني للشركة ‪www.alrahila.ly‬‬


ŐŀīĽîĜ÷śíčîĔĴøēśíōðŀĤŀĿ 0916684681††ŋłķĎĿí

15

ájOÓ«e 2014 ƒ«fƒj 11 ≥aGƒŸG ` g 1435 ¿ÉÑ©°T 13 AÉ©HQC’G áãdÉãdG áæ°ùdG

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĸĭěŨėŽũŔėƿ ķĘġťŵ25ĘŶġĬĘĽŬėķŹĨĘĠƁŜŇķč ƁĬƁŜŎōıŭŨėŪİėijĹĘġŭŬĜƀōŁĠǟƀŜ Ęǂ ŰŹƀũŬ30ŖƀěŨėĸŕļĻĴšŬŦũŬ  ƁňķǞėķŸij360 ŇķčĞĬĘĽŬĴſĴĨƁűťļ ĞŕŭĩŨė şŹļ ƁŜ ėƿ ĸġŬ 560ĘŶġĬĘĽŬ Ňķč ūŹŰ ĝĸĩĬ ƁŰĘĥŨė ķŸij Ÿ ŧĘěšġļė ğǞĘƼƼń ŲƀƀűŔĹŹĚčĴĩĽŬŞũİůĘŁĭŨė ŢĭũŬĦŨĘĥŨėķŸijŸğėĸĩĬ3ŸĞƀĽƀĔķ ėƿ ĸġŬ21ĘŶġŶĨėŸ ķĘĽŝġļǟŨůŹƀũŬ1.4ŖƀěŨėĸŕļ ķĘűſij1400ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432 0913741432ķĘĽŝġļǟŨ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ğĘŶĨėŸ3ƁũŔĸġŬ1000ĘŶġĬĘĽŬŇķč ĸŕļ žķŹŀĘŕŨė Şũİ ĞŕŭĩŨė şŹļ ƁŜ .1500ĸġŭŨė ĸġŬ1300ĘŶġĬĘĽŬĝijėĸŔŢſĸŌƁŜŇķč ķĘűſij2000ĸġŭŨėĸŕļğĘŶĨėŸ3 0913741432ķĘĽŝġļǟŨ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ IJěōŬŸūĘŭĬŸśĸŘ3ĘŶĚĞšŀ ůĘĠĸĩĬ Ğšŀ ŪŤ Ţšŀ 10 ŷĚ ŽűěŬ ĸŕļȟƁňķǢėşŹļĜűĩĚŲƀƀũŜŹűŨė ŽũŔ ŲƀƀũŜŹűŨė ƁŜ IJěōŬŸ ūĘŭĬŸ ķĘűſij1400ķĘĩſǤė ŸčğĘŤĸŀŧĘŭŔŲťĽŨŖŝűſȟƁĽƀĔĸŨė Ęƿ ŝŨč15ķĘĩſǤėĸŕļğǟĔĘŔ 0913741432 0913741432ŞĠĘŵ

Email:gm@libyaaljadida.com

ŖƀěũŨŇķčĞŕōŠ

ĞěʼnŶŨė œŸĸŁŭĚ ŖƀěũŨ Ňķč ĞŕōŠ ŢſĸŌ ŽũŔ ůĘġŶĨėŸ ū 345ĞĬĘĽŭŨė ŮĽšŭŨĘĚ ĞƀĔĘĚĸŶŤ ĝķĘƼƼŰđ ĴĨŹĠ ĴěŕŬ ŪĚĘŠ ķĘűſij 360 ĸġŭŨė ĸŕļ ŪŬĘťŨĘĚ ĞſķĘšŔĝijĘŶŁŨĘĚŇķǢėĞƀťũŬĿĘšűũŨ 0913741641ŞĠĘŵ2005ŲŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĸġŬ300śŹšĽŭŨėĞĬĘĽŬžķėijđŽűěŬ ƁŜŲƀġŶĨėŸŽũŔĸġŬ800ĘŶġĬĘĽŬŇķč ŲƀƀũŜŹűŨėƁŜķĘĩſǥŨĝĴſĴĨǟƀŜ ğǞĘńūĘőŰŢĚėŹŌ3ŸūŸķĴĚŲŬůŹťġſ ŲſķŸijŸūŸķĴĚ Ęƿ ŝŨč25ķĘĩſǤėĸŕļȟƁĔĘĚĸŶŤĴŕŅŬŸĞĬŹġŝŬ ŷšƀġƀŕŬėĝĸſĺĨŪěŠƁĽƀĔĸŨėŎŁŨėŢſĸŌ IJěōŬŸğĘŬĘŭĬ3ŸğǞĘń2ŸśĸŘ6 ķĘűſijśǞċ6500ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432 ķĘűſijśǞċ9ķĘĩſǤėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ ĞŕŭĩŨėşŹļğĘŬĴİŢſĸŌ 0913741432ŞĠĘŵ

( 443) 3) OOó©dG ó© ó©d ©ddG

‫وأراض ﻟﻠﺒﻴﻊ‬ ‫ﻋﻘﺎرات‬ ٍ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ŪŤ 300 ŇķǢė ĞĬĘĽŬ ȟ ğǞŹŅŝŬ Ţšŀ 3 ǟƀŜ ƁŜ ŎŁŨė ŢſĸŌ ƁĽƀĔĸŨė ŽũŔ ůĘġšŀ IJěōŬŸůĘŬĘŭĬŸśĸŘ4Ğšŀ ėƿ ĸġŬ290ĘŶġĬĘĽŬŇķč ķĘűſijŞŨč900ŖƀěŨėĸŕļ ğǞĘń2ŸğėĸĩĬ6ĘŭŶƀŜğĘŬĴıŨėŢſĸŌ ŲƀƀũŜŹűŨėƁŜ ķėĴŭŨėşŹļŞũİĞŕěĽŨėĞšōűŬ śǞċ8ķĘĩſǤėĸŕļūĘŭĬ2Ÿ śǞċ3ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432ŽũŔŧĘŅĠǞėķĘĽŝġļǟŨ 0913741432ŞĠĘŵ

0913741432ŞĠĘŵ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞšŀŸůėķŸijȟķĘġŬč310ĘŶġĬĘĽŬĝĴſĴĨǟƀŜ ůŹŨĘńŸ ůĘŬĘŭĬ 2Ÿ ůĘġŜĸŘ 2 ĘŶĚ Ğšŀ 25ĘŶġĬĘĽŬĊėķŹĨĘĠƁŜŇķč ūĘŭĭŨĘĚŧĘĨķĞŨĘńŸūĘŭĭŨĘĚĊĘĽŰĞŨĘńŧŸǢėķŸĴŨė ŪŬĘŤģĘĤǢĘĚŸ ĻĴšŬ ŦũŬ ĸĭěŨė ŽũŔ ėƿ ķĘġťŵ ūĘŭĭŨĘĚĞƀĽƀĔķūŹŰĝĸĩĬƁŰĘĥŨėķŸĴŨėIJěōŬŸūĘŭĬŸ ķŹŀĘŔŲĚ Ęƿ ŰŹƀũŬ30ŖƀěŨėĸŕļ IJěōŬŸğėĸĩĬ3ĞšŀIJěōŬŸğĘŬĘŭĬ2ŸğėĸĩĬ3Ÿ ķĘűſij2000ķĘĩſǤėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ ůŹƀũŬ2ŖƀěŨėĸŕļŪőŨėœķĘŀůĘŬĘŭĬ2Ÿ 0913741432 0913741432ŞĠĘŵ 0913741432

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ƁĽƀĔĸŨė ŢſĸōŨė ƁƼƼŜ Ňķč ȟėƿ ĸġŬ480ĞŕŭĩŨėşŹļğĘŬĴİ ȟůĘġŶĨėŸ 2750ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ

‫ﻣﺮاﻛﺰ ﺗﺪرﻳﺐ وﺷﺮﻛﺎت ﺧﺪﻣﺎت ﻃﻼﺑﻴﺔ‬

‫ﺷﺮﻛﺎت ﺳﻔﺮ وﺳﻴﺎﺣﺔ وإﺻﺪار ﺗﺬاﻛﺮ وﺣﺠﺰ ﻓﻨﺪﻗﻲ وإﻋﺪاد ﻣﻠﻔﺎت وﺗﺄﺷﻴﺮات وﺗﺄﻣﻴﻦ اﻟﻤﺴﺎﻓﺮﻳﻦ‬ ĞƀĬĘƀĽŨėğĘŬĴıũŨŊěűŨėĞŤĸŀ Ğƀ ĘƀĽŨėğ Ŋě ĸŀ DOQDEGWUHDYHODQGWRXULVP D WUHDYHODQGWRXULVVP KRWHOUHVHUYDWLRQƁŠĴűŜĺĩĬWLFNHWLQJĸŤėĶĠķėĴńđ KRW KRWHOUHVH RWH WHHOUH UHHVH WLRQ WLRRQƁŠĴűŜĺĩ  ƁŠŠŠĴűŜ Ĵű ĴűŜ űŜĺĩ ĺĩĩĬ ĩĬ W NHWLQJ ĩĬ NHW NH HWWLQJĸŤėĶĠķėĴń J ĸŤ ĸŤėĶĠķėĴń ŤėĶ ėĶĠ ĶĠķėĴ ėĴń Ĵń ńđ WUDYHOLQVXUDQFHŲſĸŜĘĽŬŲƀŬĎĠ WUD WU WUDY UDY DYYHOLQVXU YHHOLLQVXUD FH FHŲſĸŜĘĽŬŲƀŬĎĠ Ųſĸ Ųſ ŲſĸŜĘĽŬŲƀŬĎĠ ſĸŜ ĸŜĘĽ ĘĽŬ ĽŬŲƀ ŲƀŬ ƀŬĎ ŬĎĠ ĎĠ YYLVDDVVLVWDQFHğėĸƀŀĎġŨėğĘŝũŬijėĴŔđ YLVDDVVL LVD VDDDVVVLVWDQFH WDDQFH FH ğ ƀŀĎġŨėğĘŝũŬijėĴŔđ ƀŀĎ ƀŀ ŀĎġ ĎġŨ ġŨėğ ğĘŝũ ĘŝŝũŬ ũŬijijėĴ ėĴŔ ĴŔŔđ 0217201010ƁňķčŞĠĘŵ 021720 1010ƁňķčŞĠĘŵ 010 Ɓň Ɓňķ ňķčķčŞĠ ŞĠĠĘ 0217201010ƁňķčŞĠĘŵ0917216750ŧĘšŰ 0217201010Ɓňķč 0217201010 Ɓňķ Ɓň ňķčķč ŞĠĘŵ ŞĠĠĘŵ 0917216750 šŰ

ĞƀŨĘġŨėğĘŬĴıŨėĸŜŹĠŲŔķĘġļƁļĢſėŸĞŤĸŀ

ĞƀŨĘġŨėūĘŠķǢėǩŔ ğėķĘŬǤėĝĸƀŀĎĠķėĴńđƼ1 ID[ø ĞƀĠėķĘŬđğĘŤĸŀľƀļĎĠƼ2 00971559999557 ĝĸĭŨėĞšōűŭŨėǝ SùRù%R[ø ğėķĘƀĽŨėŖƀĚƼ3 'XEDL8ù$ù((PDLO žĸĭěŨėŲĭŁŨėƼ4 W\PùVDLG#JPDLOùFRP ŧĘŅĠǤė ĊĘĨĸŨė ķĘĽŝġļǟŨ

ĞƀĬĘƀĽŨėğĘŬĴıŨėŸĝĸŭŕŨėŸĪĭŨėğĘŬĴıũŨĹĘĩĭŨėĞŤĸŀ

ķĴĚŖŬĘĨķėŹĩĚĞƀĬĘƀĽŨėľũĚėĸŌ žķĘŤĶġŨėĜŅűŨėķėŹĩĚƁŰĘŶŨėľũĚėĸŌ .0217273336 -0217273337 - 0217156667ŞĠėŹŶŨė

‫ﻣﺼﺤﺎت وﺧﺪﻣﺎت ﺻﺤﻴﺔ‬

ĞƀěōŨėğĘŬĴıũŨĝĸĽŭŨėĞĭŅŬ

ĝijĘĽũŨ ĞƀěōŨė ğĘŬĴıũŨ ĝĸĽŭŨė ĞĭŅŬ ŲũŕĠ ŇėĸŬǢė ŊŕěŨ ķĺƀũŨĘĚ ħǟŕŨė čĴġĚė ŷŰĎĚ ūėĸťŨė ĞſĘƼƼŔķĢĭĠŸĝķŹōġŭŨėĝĺŶĨǢėģĴĬĎĚĞſĴũĩŨė ĞŜėĸĨśĸŀčijůŹſĸĚŮſĸŬij ĊĘŕĚķǢėŲƀűĤǞėĢěĽŨėūĘſč ŪĨĘŕŨėĊĘŝŁŨėŖƀŭĩũŨŪŬĎŰ ūĘŠķǢėŽũŔŧĘŅĠǞėŽĨĸſķĘĽŝġļǟŨ 3601206873620593

ĞĤėķŹŨėŸęĘŅİǥŨƁŅŅıġŨėĺŤĸŭŨė

The Specialtu Center For Fertility and Genetict ƁŕũŠĺŨėĴĩĽŬŸĞſĺŤĸŭŨėĞƀŨĴƀŅŨėŪĚĘšŬĝijėĸŔĞšōűŬ ĞƀŨĘġŨėūĘŠķǢėŽũŔŧĘŅĠǞėŽĨĸſķĘĽŝġļǟŨ

0913660107 - 0928730752 021- 3503261 021- 35003361

WUÇÊUUO™ÇêèÐäUH _ÇqOQwOKÇedLÇ îŔòŔĿĒŀñíĎģôŔëŎĠĿíóčîėříïĎķņœĊĿíāŜě 0217233692IJ÷îŋ 09266161460923435949ľœîñŎŃ WWW.LSNC.com.ly


‫الأربعاء‬

‫‪13‬‬ ‫‪11‬‬

‫شعبان‬ ‫يونيو‬

‫‪1435‬‬ ‫‪2014‬‬

‫هـ‬ ‫م‬

‫العدد (‪ )443‬السنة الثالثة‬

‫األصنام !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫عدسة‪ :‬نسيم القراضي‬

‫مكونات ليبيا الثقافية تحتفي بالمركز الليبي للثقافات المحلية‬

‫متابعة‪/‬هشام حقية‬ ‫صور‪/‬حسن المجذوب‬ ‫بقاعة لبدة بفن��دق كورنثيا تم اإلعالن‬ ‫ع��ن افتت��اح المرك��ز الليب��ي للثقافات‬ ‫المحلي��ة بالتزام��ن م��ع ذك��رى الي��وم‬ ‫العالم��ي للتنوع الثق��ايف الذي تعتمده‬ ‫منظم��ة اليونيس��كو يوم��ا س��نويا‬ ‫لالحتفاء بالتراث اإلنساني العالمي‪.‬‬ ‫حف��ل افتت��اح المرك��ز المؤس��س بالقرار‬ ‫رق��م ‪ 266‬لس��نة ‪ 2012‬الص��ادر م��ن‬ ‫رئاس��ة الوزراء حض��ره الس��يد مدير عام‬ ‫المرك��ز والس��ادة وكالء وزارات الثقافة‬ ‫والخارجي��ة والمي��اه والس��يد رئي��س‬ ‫المجلس المحيل طرابلس والس��يد عميد‬ ‫كلي��ة الفنون واإلعالم بجامعة طرابلس‬ ‫وع��دد م��ن الصحافيي��ن واإلعالميي��ن‬ ‫والفنانين واألدباء والكتاب‪.‬‬ ‫الحف��ل ب��دأ بكلم��ة لمدير المرك��ز رحب‬ ‫فيها بالحضور وأش��ار فيها لفكرة المركز‬ ‫وأهداف��ه ورؤيته المس��تقبلية لجدول‬ ‫نش��اطاته الثقافي��ة كم��ا تضمن أيضا‬ ‫عروضا مرئية للتعري��ف بالمركز وأخرى‬ ‫إلب��راز التن��وع الثق��ايف يف ليبيا‪..‬ومن‬ ‫ضمن فق��رات االفتتاح الرس��مية ش��هد‬ ‫الحف��ل معرض��ا للفن��ون التش��كيلية‬ ‫ش��ارك به طالب كلي��ة الفنون واإلعالم‬ ‫بجامع��ة طرابلس والذي ض��م عدد ًا من‬ ‫اللوح��ات المعب��رة عن مضم��ون الحدث‬ ‫كما تواج��دت بالحفل الفرق��ة الوطنية‬ ‫للفنون الشعبية بلوحاتها االستعراضية‬ ‫الراقص��ة المب��رزة للتن��وع الثق��ايف يف‬ ‫كام��ل الت��راب الليب��ي والت��ي حظي��ت‬ ‫بإعجاب كافة الحاضرين دون استثناء‪.‬‬

‫الليبي للثقافات المحلية االس��تاذ سالم‬ ‫مادي بأن المركز يهدف إىل دعم ورعاية‬ ‫الثقافات المحلية وإبراز التنوع الثقايف‬ ‫إىل جان��ب التعري��ف بالت��راث الثق��ايف‬ ‫واللغ��وي والتاريخ��ي لكاف��ة مكون��ات‬ ‫الش��عب الليب��ي كما يه��دف المركز إىل‬ ‫إحياء المهرجانات واألنش��طة الثقافية‬ ‫والتش��جيع ع�لى إقام��ة المحاض��رات‬ ‫واللق��اءات الثقافية وإعداد الدراس��ات‬ ‫التاريخي��ة واللغوي��ة كم��ا يتبن��ى‬ ‫المرك��ز مهمة القي��ام بأعم��ال الترجمة‬ ‫والنش��ر فيما يخص الثقاف��ات المحلية‬ ‫والمشاركة يف المهرجانات الدولية ذات‬ ‫العالقة‪..‬واس��تطرد م��ادي يف تصريحه‬ ‫قائ�لا ‪(( :‬ب��اب المرك��ز مفت��وح للجميع‬ ‫مثقفي��ن وأدب��اء وش��عراء وباحثي��ن‬ ‫تاريخيي��ن ‪ ..‬جميعهم مدعوون لتحقيق‬ ‫وتنفي��ذ األه��داف الت��ي ذك��رت وأيضا‬ ‫مدعوون لتجس��يد الترابط الثفايف بين‬ ‫أبناء الشعب الواحد))‪.‬‬

‫الكبي��رة بافتتاح المركز‪ ،‬مش��يرا إىل أن‬ ‫بأمس الحاجة‬ ‫كامل المكونات الليبي��ة ِّ‬ ‫إلي��ه يف المرحل��ة الراهنة كم��ا أكد عىل‬ ‫أهميت��ه م��ن ناحية تعريفن��ا بموروثنا‬ ‫الثق��ايف الذي ي��كاد يك��ون غائبا عىل‬ ‫ع��دد كبي��ر م��ن المواطني��ن الليبيين‬ ‫وعن أج��واء الحفل ق��ال ‪(( :‬أجمل مايف‬ ‫هذا الحفل البساطة ورقي التنظيم كما‬ ‫لفت انتباهي ع��دم التكلف يف الفقرات‬ ‫فكان��ت مدة الحف��ل ال تتجاوز الس��اعة‬ ‫ونص��ف فقط من وقت حضورنا القاعة‪.‬‬ ‫وس��عدت ج��دا بالفرقة الوطني��ة والتي‬ ‫تع��ود بع��د غي��اب طويل عن الس��احة‬ ‫واس��تمتعت جدا باألكالت الشعبية التي‬ ‫تمت دعوتنا إليها))‪.‬‬ ‫فكرة جديدة‬

‫ومن ضمن الحض��ور كانت الممثلة هند‬ ‫عمار والتي أش��ارت إىل ض��رورة متابعة‬ ‫مثل ه��ذه االحتفاالت من قبل الفنانين‬ ‫والمثقفين لما لها من دور بارز وكبير يف‬ ‫المركز للجميع‬ ‫إرس��اء دعائم األمن واالستقرار يف ليبيا‬ ‫ويف تصري��ح خ��اص لصحيف��ة ليبي��ا بساطة ورقي‬ ‫الجدي��دة أك��د الس��يد مدير ع��ام المركز الفنان أيوب الغرياني عبر عن س��عادته باعتبار الثقافة أحد الطرق غير المباشرة‬

‫الت��ي تعم��ل عىل ذل��ك كما عب��رت عن‬ ‫إعجابه��ا بفكرة المرك��ز بالقول ‪ (( :‬فكرة‬ ‫جديدة وأعتقد بأنه��ا ألول مرة يف ليبيا‬ ‫يتم االهتمام بالمكونات الثقافية سواء‬ ‫كانت أمازيغ أو توارق أو تبو وأتمنى أن‬ ‫يت��م دعم هذا المركز ع�لى الدوام ونأمل‬ ‫أن نش��اهد نش��اطات مكثف��ة ودورية‬ ‫ومس��تمرة من شأنها أن تحقق األهداف‬ ‫الت��ي ق��ام من أجله��ا المرك��ز)) وعن ما‬ ‫ش��اهدته خالل حضوره��ا لحفل االفتتاح‬ ‫أفادت (( حفل االفتتاح جميل جدا وأكثر‬ ‫ما ن��ال إعجاب��ي واستحس��اني اللوحات‬ ‫االس��تعراضية الت��ي أدته��ا الفرق��ة‬ ‫الوطنية للفنون الشعبية))‪.‬‬ ‫حفل رائع‬

‫رئيس جائزة سبتيموس الصحفي سليمان‬ ‫قش��وط عبر عن م��دى س��عادته بفكرة‬ ‫المرك��ز باعتباره األداة الوحيدة التي من‬ ‫الممك��ن أن تعمل ع�لى توحيد وجهات‬ ‫النظر الثقافي��ة وخاصة تلك المتعلقة‬ ‫والهو ّية وال ِع ْرق كما أكد‬ ‫بمفاهيم اللغة ُ‬ ‫قش��وط عىل ضرورة أن تتكاتف الجهود‬ ‫م��ن أجل نجاح هذا المول��ود الجديد وأن‬ ‫يتق��دم جمي��ع المبدعي��ن والمثقفي��ن‬ ‫الصف��وف لك��ي ينهضوا به إىل أحس��ن‬ ‫وأفضل المستويات‪..‬كما تمنى أيضا أن‬ ‫يخ��رج المركز من خالل إداراته من عباءة‬ ‫األف��كار التقليدي��ة الدارج��ة المتعلق��ة‬ ‫بالشؤون الثقافية وأن يتم العمل ُق ُد ًما‬ ‫من أج��ل تنفيذ األفكار الجديدة وخاصة‬ ‫تلك األفكار المنبثقة من فئة الش��باب‪.‬‬ ‫وع��ن مالحظاته الخاص��ة بالحفل قال ‪:‬‬ ‫((الحفل أكثر من رائع ‪..‬بسيط ومتوازن‬ ‫وشعرنا بأننا وسط نجع تتخله واحة من‬ ‫النخيل ‪ ..‬فكل الش��كر إلدارة المركز عىل‬ ‫إتحافنا بهذا المحفل الجميل))‪.‬‬

‫(‪)1‬‬ ‫" عاب��د بن ظال��م الس��لمي " يركع لصنم��ه المفضل‬ ‫يعب��ده بكل جوارح��ه ويخضع له ‪ ،‬فف��ي ذلك الوقت‬ ‫قبل ألف سنة من اآلن ‪ ،‬كان الخضوع ألصنام الحجارة‬ ‫فقط ‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫يرك��ع الس��لمي لصنمه ‪ ،‬يتوس��ل إليه ويتخذه س��لماً‬ ‫لتلبية الرغبات ‪ ،‬ثم ينصرف إىل بعض شأنه عىل أمل‬ ‫لقاء قريب بمعبوده الجامد الذي ال يرف له جفن ‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫يع��ود عابد إىل معب��وده ‪ ،‬متهيئًا لمواصلة الطقوس‬ ‫ففي صح��راء الع��رب كان��ت الطقوس تس��لي ًة لقتل‬ ‫الوق��ت ‪ ،‬ويف صحراء العرب كانت الطقوس وس��يل ًة‬ ‫لقطع المفازة ‪ ،‬مفازة البعيد عن ذاته ‪ ،‬ومفازة البعيد‬ ‫ع��ن داخله ‪ ،‬يعود عاب��د لكنه يفاجأ بم��ا لم يكن يف‬ ‫الحسبان ‪ ،‬كان ثمة ثعلب يتبول عىل رأس الصنم ‪.‬‬ ‫(‪)4‬‬ ‫يقف البدوي مش��دوهاً والموقف يمس��ك بخناقه فال‬ ‫يمل��ك معه ح��راكاً ‪ ،‬ه��ذا هو ال��رب المعب��ود ‪ ،‬الصنم‬ ‫المهي��ب ‪ ،‬منفذ الرغبات وملج��أ الخائفين ‪ ،‬إنه يقف‬ ‫خانعاً بينما يتبول ثعلب عىل أم رأس��ه‪ ،‬أحياناً ال تملك‬ ‫األصنام شيئاً حيال من يفكرون بجدية يف التبول عىل‬ ‫رؤوسها ‪.‬‬ ‫(‪)5‬‬ ‫وكعادة ساكني الصحراء يف ذلك الوقت ‪ ،‬يرسم األعرابي‬ ‫دهشته بالشعر ‪ ،‬إذ أن ديوان العرب ذاك الذي نحت عىل‬ ‫جبال جزيرة العرب تاريخ��اً بأكمله كان هو أداة التعبير‬ ‫قبل أن يمس��خه أرباب الحداثة إىل نصوص مس��توردة‬ ‫يحتم��ي بها الجهل��ة يف اللغة والفاش��لين يف اإلعراب‬ ‫وأغبياء المقاعد الخلفية يف الصفوف االبتدائية ‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫يرسم ظالم دهشته شعر ًا ويفصح يف التعبير ‪:‬‬ ‫تحارب‬ ‫لقد خاب قو ٌم أ ّملوك لشد ٍة ‪ ..‬أرادوا نزاالً أن تكون‬ ‫ُ‬ ‫نائب‬ ‫فال أنت تغني عن أمو ٍر تواترت ‪ ..‬وال أنت دفّاع إذا حل ُ‬ ‫أرب يبول الثعلبان برأسه ‪ ..‬لقد ذل من بالت عليه الثعالب ‪.‬‬ ‫ٌ‬

‫(‪)7‬‬ ‫الثعالب ‪ ..‬ذهب��ت القصة‬ ‫لق��د ذل م��ن بال��ت علي��ه‬ ‫ُ‬ ‫وبق��ي المعنى ‪ ،‬أصنام عدي��دة تهاوت ‪ ،‬وأكثر منها‬ ‫ارتفع��ت هاماته��ا تناط��ح الس��حاب ‪ ،‬كب��رت جزيرة‬ ‫الع��رب ‪ ،‬ونبت��ت له��ذه األم��ة دول ب�لا حصر ‪ ،‬يف‬ ‫المغ��رب والمش��رق ‪ ،‬ومحل ذلك الصن��م اليتيم ثمة‬ ‫مليون صنم اآلن ‪ ،‬أصنام من عقائد بالية ‪ ،‬وأصنام‬ ‫من اغتراب اس��تعصى عىل الح��ل ‪ ،‬وأصنام من تيه‬ ‫ال نج��اة من��ه ‪ ،‬وأصنام م��ن طغاة ج��دد ‪ ،‬وأصنام‬ ‫م��ن جبابرة م��ا بعد الثورة ‪،‬وجباب��رة ماقبلها ‪ ،‬وبدل‬ ‫عاب��د واحد ثم��ة مئة ملي��ون عاب��د اآلن ‪ ،‬يركعون‬ ‫ألصنامه��م بال توق��ف بانتظار أن تح��دث يوماً تلك‬ ‫المعج��زة ويتجرأ ذكر ثعلب عىل التبول ‪ ..‬فقط مجرد‬ ‫التب��ول‪..‬ألي��سكذل��كياجزي��رةالع��رب؟‪.‬‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫‪www.libyaaljadida.com‬‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 443  

صحيفة ليبية يومية شاملة ، جريدة ليبية يومية شاملة

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you