Page 1

‫االثنين‬ ‫‪11‬‬ ‫‪9‬‬

‫شعبان‬ ‫يونيو‬

‫العدد (‪)441‬‬ ‫السنة الثالثة‬ ‫‪ 16‬صفحة‬

‫‪ 1435‬هـ‬

‫‪2014‬‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫قبل خوض االنتخابات ‪:‬‬

‫حزب التغيير‪:‬‬

‫«السيدة اليعقوبي» أول عضو يف مجلس َّالنواب القادم !!‬ ‫ِّ‬

‫سيجنب ليبيا ويالت االنقسام‬ ‫الرضــا بحكم املحكمة ِّ‬

‫‪ 270‬مليون دوالر خارج البالد بسبب الفوضى‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قال رئيس مجلس أصحاب األعمال الليبيين «عبد الناصر بن‬ ‫نافع» أمس األحد‪ (:‬إن رجال أعمال ليبيين‪ ‬يقومون بتحويل‬ ‫مئات ماليين الدنانير ألوروبا‪ ،‬بسبب حالة الفوضى‪ ،‬كما‬ ‫شهد سعر‪ ‬الذهب بالبالد ارتفاعاً‪ ،‬مع أنباء عن سفر محافظ‬ ‫المصرف المركزي «عمر الكبير» إىل مالطا‪ ،‬وذلك حسبما‬ ‫أوردته صحيفة «العربي الجديد»‪.‬‬ ‫ولم يح ِّدد رئيس مجلس أصحاب‪ ‬األعمال الليبيين‪ ،‬المبالغ‬ ‫التي ح ّولها رجال أعمال إىل خارج ليبيا‪...‬‬

‫العثور على ‪ 88‬حقيبة متفجرات يف طربق‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫الجزائر تنفي قيامها بعمليات عسكرية‬ ‫نوعية في ليبيا‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫نفى مصدر رفيع من وزارة الدفاع الجزائرية لمراسل «العربية»‬ ‫يف الجزائر أمس األنباء التي أوردتها وسائل إعالمية حول‬ ‫مشاركة الجيش الجزائري يف عمليات عسكرية يف ليبيا‬ ‫موضحاً أن األمر يتعلق بمناورات عسكرية روتينية فقط‪.‬‬ ‫وقال المصدر األمني للعربية‪( :‬إن األنباء غير صحيحة عىل‬ ‫اإلطالق‪ ،‬وإن ما يقوم به الجيش الجزائري من مناورات يف‬ ‫صحراء الجزائر‪ ،‬ما هي إال عمليات روتينية دأب الجيش عىل‬ ‫القيام بها دورياً)‪...‬‬ ‫التتمة ص‪2‬‬

‫عمليـة مشتركـة لمراقبـة ‪ 25‬مركباً‬ ‫أبحـــرت مـن ليبيا‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أعلنت الحكومة المالطية أن عملية واسعة بدأت أمس األحد‬ ‫بمشاركة مالطا وإيطاليا والواليات المتحدة لمراقبة ‪ 25‬مركباً‬ ‫مح َّملة بالمهاجرين انطلقت من السواحل الليبية‪ ،‬ما سمح‬ ‫بإنقاذ ‪ 130‬مهاجراً‪ ..‬وقد وصل آالف المهاجرين غير الشرعيين أو‬ ‫يستعدون للوصول إىل مرافئ صقلية‪ ،‬وتفيد معلومات غير رسمية‬ ‫أوردتها وكالة األنباء اإليطالية «أنسا» يف ميناء «بوتزالو» عن‬ ‫وفاة ثالثة أشخاص عىل متن هذه المراكب التي من المفترض أن‬ ‫تصله بعد الظهر‪...‬‬ ‫تقرؤون في هذا العدد‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫محنة العراق مستمرة‬

‫وأضاف المصدر‪(:‬إن عدد هذه الحقائب بلغ ‪ 88‬حقيبة‪ ،‬زنة كل منها ‪ 6‬كجم)‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قال مصدر أمني مسؤول بمديرية األمن بطبرق‪(:‬إن دورية تابعة لألمن المركزي مشير ًا إىل أنها من النوع الشديد االنفجار‪.‬‬ ‫عثرت عىل كمية كبيرة من حقائب المتفجرات مخ َّزنة يف أرض فضاء) وذلك وفق ولم يوضح المصدر الجهة المسؤولة عن تخزين هذه المتفجرات‪ ،‬وال الغرض الذي‬ ‫ستستعمل فيه‪.‬‬ ‫ما أوردته قناة ليبيا األحرار أمس األحد‪.‬‬ ‫التفاصيل ‪9‬‬

‫سيولة المصرف المركزي‬

‫لماذا ال نراجع أولوياتنا ؟ ‪...‬‬

‫األهلي بنغازي يرفض الخسارة‬

‫أكثر من ‪ 60‬شخصا قتلوا يوم السبت يف موجة تفجيرات‬ ‫الزلزال الفبرايري وتوابعه المتتالية ع ّرفنا باستفاضة كشف مدير سوق األوراق المالية‪ ،‬السبت‪ ،‬وجود سيولة انتزع فريق األهيل بنغازي‪ ،‬السبت‪ ،‬تعاد ًال ثميناً رافضاً الخسارة‬ ‫نقدية يف مصرف ليبيا المركزي تبلغ أكثر من‬ ‫بسيارات ملغومة يف أحياء تقطنها أغلبية شيعية‬ ‫بهدف لمثله‬ ‫عىل الذهنية الليبية وكشف عجزها عن وضع‬ ‫أمام نظيره وفاق سطيف الجزائري ٍ‬ ‫‪ 4‬مليارات و‪ 600‬مليون دينار ليبي‪...‬‬ ‫بالعاصمة العراقية بغداد…‬ ‫ضمن مباريات الجولة الثالثة من منافسات دور‬ ‫أقدامها بأول درجات سلم الوعي الصحيح بالحرية‬ ‫المجموعات من دوري أبطال إفريقيا…‬ ‫والديمقراطية…‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫الجزائر تنفي قيامها‬ ‫بعمليات عسكرية نوعية‬ ‫يف ليبيا‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وكانت صحيفة «الوطن» الناطقة بالفرنسية‬ ‫أوردت ي��وم الجمعة أن ال��ق��وات الجزائرية‬ ‫شرعت منذ ‪ 29‬مايو المشاركة يف أكبر عملية‬ ‫عسكرية يف جنوب ليبيا تهدف إىل القضاء‬ ‫عىل المجموعات اإلرهابية التي يتزعَّم إحداها‬ ‫«مختار بلمختار»‪.‬‬ ‫وم��ن جهة أخ��رى ق َّلص الجيش الجزائري‬ ‫م��ن ع��ن��اص��ره ال��م��ت��م��رك��زة ق���رب ال��ح��دود‬ ‫م���ع ت���ون���س ق��ب��ل أن ي���دف���ع ب��ه��ا إىل‬ ‫ال��ح��دود م��ع ليبيا‪ ،‬وف���ق م��ص��در أم��ن��ي‪.‬‬ ‫وق���ال المصدر يف تصريح نقلته وكالة‬ ‫األن���اض���ول‪ ،‬ط��ل��ب ع���دم ذك���ر اس��م��ه‪ ،‬إن‬ ‫ق��ي��ادة أرك���ان الجيش ال��ج��زائ��ري‪ ،‬ق َّلصت‬ ‫عناصره‪ ‬المتمركزة بنقاط المراقبة الحدودية‬ ‫عىل الحدود مع تونس‪ ،‬السيما‪ ‬يف تلك المواقع‬ ‫العسكرية التي تم استحداثها بشكل مؤقت‬ ‫إبان انفالت الوضع األمني الذي‪ ‬أعقب‪ ‬سقوط‬ ‫ال��ن��ظ��ام ال��ت��ون��س��ي ال���ع���ام ‪2011‬م‪.‬‬ ‫‪ ‬وأوضح المصدر أن عدة نقاط ومواقع عسكرية‬ ‫بمحافظات (الطارف وسوق أه��راس وحتى‬ ‫والية تبسة‪ ،‬المالصقة للحدود التونسية)‬ ‫تقلصت أعداد عناصرها بنسب‪ ‬تراوحت بين‬ ‫ال��ـ‪ 60‬وال���ـ‪ 65‬بالمائة يف بعض المواقع‪.‬‬ ‫وب ّرر المصدر هذه اإلجراءات بالقول إنها تأتي‬ ‫نتيجة‪ ‬تراجع ح � ّدة الخطر اإلرهابي القادم‬ ‫من تونس‪ ،‬قبل أن يشير إىل أن‪ ‬عناصر‬ ‫تم‬ ‫الجيش‪ ،‬التي انسحبت من هذه المواقع‪ّ ،‬‬ ‫الدفع بها للعمل بالشريط الحدودي مع ليبيا‪.‬‬ ‫وت��رى قيادة أرك��ان الجيش‪ ،‬حسب المصدر‬ ‫األمني‪ ،‬أنه يتعين تعزيز الرقابة األمنية‬ ‫ع�لى الشريط ال��ح��دودي م��ع لبيا والممتد‬ ‫عىل أكثر‪ ‬من ألف كيلومتر‪ ،‬وسط صحراء‬ ‫واسعة ومفتوحة عىل الكثير من التهديدات‬ ‫والمخاطر‪.‬‬

‫قبل خوض االنتخابات ‪:‬‬

‫التليس��ي» لعدم اكتم��ال أوراقها‪ ،‬كونها لم‬ ‫تُسجل كناخبة ُيشار إىل أن انتخابات مجلس‬ ‫النواب س��تجري يوم الـ‪ 25‬من ش��هر يونيو‬ ‫الجاري عىل مستوى مدن ومناطق البالد‪.‬‬

‫الرضا بحكم املحكمة سيجنب ليبيا ويالت االنقسام‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ق��ال حزب التغيير ـ أم��س األحد ـ إن قبول‬ ‫المتعلق‬ ‫حك��م المحكمة ُ‬ ‫العلي��ا واإلداري��ة ُ‬ ‫بالفص��ل يف ش��رعية انتخ��اب «امعيتيق»‬ ‫كرئي��س للحكومة والمزم��ع أن يصدر اليوم‬ ‫االثنين س�� ُيجنِّب البالد مزيد ًا من الصراع يف‬ ‫حال أن قبلته جميع األطراف‪.‬‬ ‫وأوضح الحزب ـ يف بيان أوردته وكالة أنباء‬ ‫التضام��ن ـ أن احت��رام اس��تقاللية القضاء‬

‫وحكمه س�� ُيجنِّب ليبيا صراع ًا س��تلعب فيه‬ ‫المس��لحة دور ًا خطي��ر ًا ‪ ،‬وم��ا‬ ‫المجموع��ات ُ‬ ‫س��يترتب ع��ن ذلك من فوضى بس��بب عدم‬ ‫وجود حكومة تحظى بالقبول والتأييد‪.‬‬ ‫وأك��د البي��ان رفض ح��زب التغيي��ر وبقوة‬ ‫لإلره��اب النات��ج ع��ن التط��رف والتكفي��ر‬ ‫الدين��ي‪ ،‬وكل صور العن��ف واإلرهاب التي‬ ‫تتعرض لها البالد‪ ،‬والذي ال يكون التصدِّي‬ ‫ل��ه إال من خالل جهد وطني ل��كل الليبيين‬

‫عملية مشرتكة ملراقبة ‪ 25‬مركباً أبحرت‬ ‫من ليبيا‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫وج��اء ىف بيان (إن القوات المس��لحة المالطية تس��اهم بنش��اط يف‬ ‫إح��دى أكب��ر عمليات البحث واإلغاثة التي َّ‬ ‫تنظم يف البحر المتوس��ط‬ ‫يف السنوات األخيرة)‪.‬‬ ‫وتش��ارك يف العملية س��فن من البحرية العس��كرية وخفر الس��واحل‬ ‫المبحرة يف‬ ‫اإليطايل‪ ،‬وس��فن حربية أمريكية وجميع السفن التجارية ُ‬ ‫المنطقة‪ ،‬وكذلك ثالث سفن دورية وطيارة مالطية‪.‬‬

‫العس��كري الكبير يف مجال التدريب)‬ ‫مش��ير ًا إىل وج��ود العش��رات م��ن‬ ‫الطالب الليبيي��ن يف جامعة (كرري)‬ ‫العس��كرية بالس��ودان‪..‬وأوضح أن‬ ‫هن��اك تمثي ًال عس��كري ًا متب��اد ًال بين‬ ‫البلدي��ن يمثل��ه الملح��ق العس��كري‬ ‫الس��وداني بطرابل��س والملح��ق‬ ‫العس��كري الليبي بالخرطوم ‪ ..‬مؤكد ًا‬ ‫أن الق��وات المش��تركة بي��ن البلدين‬ ‫تكاف��ح اإلرهابيي��ن والمتفلتين حال‬ ‫ُوجدوا‪.‬‬

‫الغرياني يطالب أنصار‬ ‫الشريعة بالتربؤ من‬ ‫استهداف الشرطة والجيش‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا مصباح‬ ‫خليفة علي ال���زواوي‬ ‫ب��أن��ن��ي م���ن م��وال��ي��د‬ ‫‪1953‬م وليس كما جاء‬ ‫بسجالت بلدية جنزور ‪.‬‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫ً‬ ‫إال أن��ه ق��ال‪ (:‬إن مس��ؤوال بأح��د المص��ارف‬ ‫األوروبية أبلغ��ه بأن هناك حواالت لرجال أعمال‬ ‫ليبيي��ن تص��ل إىل ‪ 270‬ملي��ون دوالر‪ ،‬رغ��م أن‬ ‫البن��ك المركزي الليبي أوقف الح��واالت المالية‬ ‫للخارج منذ ما يقرب من أسبوعين)‪.‬‬ ‫وأوض��ح أن ت��ردِّي األوض��اع األمني��ة وأزم��ة‬ ‫الموانئ النفطية‪ ،‬كانت الس��بب يف بدء تحويل‬ ‫أموال رجال أعمال ليبيين للخارج‪.‬‬ ‫وأض��اف «ب��ن ناف��ع»‪( :‬إن أنباء س��فر محافظ‬ ‫المص��رف المركزي الخمي��س الماضي إىل مالطا‬ ‫أعطت مؤشر ًا سلبي ًا إضافي ًا لألزمة)‪.‬‬ ‫يذك��ر أن تدهور‪ ‬األوض��اع األمني��ة من��ذ اندالع‬ ‫مواجه��ات بي��ن الجي��ش الليب��ي والمجموعات‬ ‫المس��لحة منذ مطلع الشهر‪ ،‬تس َّببت يف‪ ‬تصاعد‬ ‫األزم��ات االقتصادية والمعيش��ية؛ ومنها تع ّقد‬ ‫العمل��ة الصعبة يف‬ ‫أزم��ة الوق��ود‪ ،‬واس��تنزاف ُ‬ ‫الس��وق‪ ،‬وهو م��ا أدى إىل تراجع قيم��ة الدينار‬ ‫الليبي أمام العمالت الرئيسة ومنها الدوالر‪.‬‬

‫حزب التغيير ‪:‬‬

‫السودان ينفي دعمه لإلرهاب يف ليبيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نف��ى المتح��دث الرس��مي للق��وات‬ ‫المس��لحة الس��ودانية العقي��د‬ ‫«الصوارم��ي خال��د س��عد» االتهامات‬ ‫الت��ي تناقلتها بعض وس��ائل اإلعالم‬ ‫والموجهة للس��ودان بأنه ز َّود عناصر‬ ‫إرهابية ليبية باألسلحة‪.‬‬ ‫وق��ال «الصوارم��ي» ‪ -‬يف تصري��ح‬ ‫صحفي أم��س األح��د ‪( -‬إن العالقات‬ ‫الس��ودانية الليبية خاصة العسكرية‬ ‫اآلن يف أفضل حاالتها بدليل التعاون‬

‫‪ 270‬مليون دوالر خارج‬ ‫البالد بسبب الفوضى‬

‫«السيدة اليعقوبي» أول عضو يف مجلس النواب القادم !!‬ ‫االنتخاب��ات‪ ،‬وذل��ك وفق م��ا أوردته وكالة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ف��ازت «الس��يدة اليعقوب��ي» ب��أول مقاعد التضامن أمس األحد‪..‬وجاء فوز «اليعقوبي»‬ ‫مجل��س الن��واب يف مدينة غري��ان «الدائرة بع��د رف��ض المفوضي��ة الوطني��ة ال ُعلي��ا‬ ‫الثامن��ة» ع��ن فئ��ة النس��اء قب��ل خوض لالنتخاب��ات ترش��ح منافس��تها «محبوب��ة‬

‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 1‬أع��ل��ن أن���ا يوسف‬ ‫عبدالله يوسف أحمد بابشو‬ ‫بأن هذا هو لقبي الصحيح‬ ‫ول��ي��س كما ورد بالسجل‬ ‫المدني طرابلس‪.‬‬

‫وتحت مظلة ش��رعية دس��تورية وقانونية‬ ‫واضح��ة‪ ..‬وأش��ار الح��زب إىل أن حلحل��ة‬ ‫االختالفات واالنقسامات السياسية الكبيرة‬ ‫الت��ي تعيش��ها ليبي��ا اليوم ل��ن يكون إال‬ ‫م��ن خالل جلوس جميع الفرقاء الش��ركاء يف‬ ‫الوطن حول طاولة الحوار من أجل التوافق‬ ‫والوص��ول إىل ح��ل وطن��ي يك��ون الجميع‬ ‫شركاء يف صياغته وااللتزام به‪ ،‬حتى تخرج‬ ‫ليبيا من أزماتها ومشكالتها‪.‬‬

‫امعيتيق‪ :‬اإلرهاب يهدد األمن القومي الليبي‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أ َّكد «أحم��د معيتيق» الذي انتخب‬ ‫رئيس�� ًا للحكومة الليبية يف عملية‬ ‫مثيرة للجدل داخل المؤتمر الوطني‬ ‫الع��ام‪ ،‬والمتن��ازع ح��ول ش��رعية‬ ‫انتخابه‪ ،‬عىل رفضه لإلرهاب‪ ،‬داعي ًا‬ ‫يف الوقت نفسه لحوار وطني‪.‬‬ ‫ويف خط��اب «متلف��ز» ق��ال‬

‫‪2‬‬

‫«معيتي��ق» ال��ذي يحظ��ى بدع��م‬ ‫التي��ارات اإلس�لامية‪(:‬إن ظاه��رة‬ ‫اإلرهاب باتت المهدد الرئيس لألمن‬ ‫القوم��ي الليبي) متعه��د ًا بمحاربة‬ ‫اإلرهاب‪ ،‬إال أنه اس��تطرد قائ ًال‪(:‬إن‬ ‫العمل العسكري يجب أن يكون من‬ ‫داخل ُأطر الدولة) يف إشارة إىل أنه‬ ‫يرفض معركة الكرامة التي يقودها‬

‫الجيش الوطني الليبي‪.‬‬ ‫وتط َّرق «معيتيق» إىل المواجهات‬ ‫الت��ي اندلع��ت ي��وم الجمع��ة بين‬ ‫متظاهري��ن مؤيدي��ن لـ«حفت��ر»‬ ‫وآخري��ن مناهضي��ن له يف س��احة‬ ‫الش��هداء بطرابل��س‪ ،‬قائ� ًلا إن‬ ‫تل��ك األحداث تع�� ُّد تجاوز ًا للمس��ار‬ ‫الديمقراطي‪.‬‬

‫وفد برئاسة الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور يزور أوباري‬ ‫وكان العقي��د «محم��د الحج��ازي»‬ ‫المتحدث باس��م عملي��ة الكرامة التي‬ ‫يق��وم بها الجيش الليبي تحت قيادة‬ ‫اللواء المتقاعد «خليفة خفتر» قد ذكر‬ ‫أن طيارة مح َّملة باألسلحة قد هبطت‬ ‫فج��ر أول أم��س الجمع��ة يف مط��ار‬ ‫قاع��دة (معيتيق��ة) الليبي��ة قادمة‬ ‫من السودان‪ ،‬مش��ير ًا إىل أن األسلحة‬ ‫وصل��ت بالفعل إىل العناص��ر التابعة‬ ‫للقي��ادي المتش��دِّد «عب��د الحكي��م‬ ‫بلحاج»‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬

‫طالب مفتي عام ليبيا الشيخ «الصادق‬ ‫الغريان��ي» تنظيم «أنصار الش��ريعة»‬ ‫بإع�لان براءته من كل ما ُنس��ب إليها‬ ‫من عدم اعتراف��ه بالحكومة وتكفيره‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫قام رئيس الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور الدكتور‬ ‫«ع�لي الترهون��ي» بزي��ارة إىل مدينة أوب��اري ظهر يوم‬ ‫الس��بت ع�لى رأس وف��د يتكون م��ن نح��و (‪ )30‬عضو ًا‬ ‫من الهيئة‪ ،‬واس��تقبله يف مطار أوب��اري مجلس أعيان‬ ‫وحكم��اء وادى اآلج��ال‪ ،‬وع��دد م��ن أعضاء مؤسس��ات‬ ‫المجتمع المدني‪..‬وأوضح الناطق الرس��مي باسم الهيئة‬ ‫التأسيس��ية لصياغ��ة الدس��تور «الصديق الدرس��ي» أن‬ ‫اله��دف م��ن الزيارة ه��و طمأنة أهايل وس��كان الجنوب‬ ‫ب��أن الهيئ��ة ال تم ِّي��ز منطقة عىل أخ��رى‪ ،‬وأن الجنوب‬ ‫ليس مهمش�� ًا كما ُيش��يع البعض‪ ..‬وكش��ف «الدرس��ي»‬

‫للجيش والشرطة والخروج عىل النظام‪.‬‬ ‫كم��ا دع��ا المفت��ي يف رس��الة ُنش��رت‬ ‫ع�لى الموق��ع الرس��مي ل��دار اإلفت��اء‬ ‫التنظي��م أم��س إىل االنخ��راط يف‬ ‫أجهزة الدولة ومؤسس��اتها والمشاركة‬

‫عن زيارة ُمرتقبة له إىل وادي الش��اطئ وسبها وأوباري‬ ‫وغ��ات ومرزق‪..‬م��ن جانبه أك��د رئيس الهيئ��ة الدكتور‬ ‫«عيل الترهوني» أن الهيئة مهتمة بالجنوب‪ ،‬وأن التبو‬ ‫والط��وارق مك َّون رئيس‪ ،‬وجزء م��ن الليبيين‪ ،‬الفتًا إىل‬ ‫وجه ندا ًء إىل‬ ‫أن��ه منذ األس��بوع األول لثورة ‪ 17‬فبراي��ر َّ‬ ‫س��كان الجن��وب بمختل��ف مك ِّوناتهم‪..‬من جهت��ه‪َّ ،‬رحب‬ ‫«مصطفى ش��ادكو» أح��د أعيان قبيلة الط��وارق بالوفد‬ ‫يف كلم��ة بمط��ار أوب��اري‪ ،‬مث ِّمن�� َا ما تقوم ب��ه الهيئة‬ ‫التأسيسية لصياغة الدستور‪ ،‬قائ ًال‪( :‬نحن عىل ثقة تامة‬ ‫بأنه��ا تتناول كل آراء المجتم��ع؛ خاصة الجنوب الليبي‪،‬‬ ‫ونتمنى لهم التوفيق)‪.‬‬

‫يف انتخابات مجل��س النواب المقبلة‪.‬‬ ‫وكان المفت��ي العام دائ��م الدفاع عن‬ ‫«أنص��ار الش��ريعة»‪ ،‬ويطالب الجهات‬ ‫الت��ي تته��م التنظيم بالوق��وف وراء‬ ‫عملي��ات القت��ل والتفجي��ر بض��رورة‬

‫تقدي��م أدل��ة ع�لى تورط��ه يف ذل��ك‬ ‫‪،‬يف حي��ن تته��م ع�� َّدة جه��ات مدنية‬ ‫وسياس��ية وحزبية التنظيم بالوقوف‬ ‫وراء سلس��لة االغتي��االت يف كل م��ن‬ ‫بنغازي ودرنة‪.‬‬

‫تعديل عمر ولقب‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 3‬أعلن أنا رمضان عبدالله ‪ - 3‬أعلن أنا الهدار ميالد علي دعباج ‪- 3‬أعلن أنا أحمد المقطوف امبارك رحومة بأنني من مواليد ‪ 1953‬وليس ‪ - 2‬أع��ل��ن أن��ا م��ن��ذر خليفة عمر‬ ‫محمد أبوشوشة بأنني من مواليد بأنني من مواليد ‪ 1974-12-15‬وليس كما جاء بسجالت بلدية صبراتة ‪ ..‬كما أعلن أن لقبي الصحيح ولقب أبنائي ‪ ،‬ال��ح��ش��ائ��ش��ي ب��أن��ن��ي م���ن م��وال��ي��د‬ ‫‪1987/3/21‬ول��ي��س كما جاء بالسجل‬ ‫‪ 1952‬وليس كما ج��اء بالسجل كما ج��اء ف��ي السجل المدني سوق‬ ‫نجال ‪ ،‬أسماء ‪ ،‬فيصل ‪ ،‬عبدالرؤوف ‪ ،‬سارة ‪ ،‬عمر ‪ ،‬زينب ‪ ،‬عبدالرحمن ‪ ،‬جعفر المدني الزاوية الحرشة‪.‬‬ ‫الخميس ـ الخمس ‪.‬‬ ‫المدني سوق الجمعة ‪.‬‬ ‫هو العيساوي وليس كما جاء بسجالت بلدية صبراتة ‪.‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬

‫‪0914098601 0911654494‬‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬شركة النور للطباعة طرابلس‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارةأصحابها‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء‬ ‫‪0916684681‬‬ ‫اإلعالن ‪:‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libyafree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫اعالن‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫إعالن‬

‫شركة الصحارى للتأمني ‪ -‬ش‪.‬ل‪.‬م‬ ‫يعلن مجلس إدارة شركة الصحارى للتأمين للسادة المساهمين عن دعوة‬ ‫الجمعية العمومية االعتيادية لالنعقاد يوم الخميس عند الساعة السادسة‬ ‫مسا ًء ‪ 28‬شعبان ‪ 1435‬هـ الموافق ‪ /26‬يونيو ‪ 2014‬م وذلك بمقر غرفة‬ ‫التجارة والصناعة ‪ -‬طرابلس‪.‬‬ ‫للنظر في بنود جدول األعمال ‪:‬‬ ‫أو ًال ‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير مجلس اإلدارة عن نشاط الشركة خالل‬ ‫السنة المالية المنتهية في ‪2013 / 12 / 31‬م‪.‬‬ ‫ثانياً ‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير هيئة المراقبة‪.‬‬ ‫ثالثاً‪ :‬استعراض ومناقشة تقرير مراجع الحسابات‪.‬‬ ‫رابعاً ‪ :‬المصادقة على الميزانية العمومية وقوائم الدخل وحساب توزيع‬ ‫األرباح المقترح‪.‬‬ ‫خامساً ‪ :‬إبراء ذمة مجلس اإلدارة عن السنة المالية المنتهية في‬ ‫‪2013 / 12 / 31‬م‪.‬‬ ‫سادساً‪ :‬تعيين مراجــــع الحسابات عن السنـــــة المالية الجـــديدة‬ ‫المنتهية في ‪2014 / 12 / 31‬م وتحديد أتعابه‪.‬‬

‫إعالن‬

‫سابعاً ‪ :‬اعتماد قرار تشكيل هيئة الرقابة الشرعية وتحديد مكافآتها‪.‬‬ ‫السادة المساهمين إلى ما يلي ‪:‬ـ‬ ‫هذا ويوجه مجلس اإلدارة عناية ّ‬

‫ لكل مساهم الحق في حضور االجتماع باألصالة عن نفسه أو إنابة‬‫عن مساهم آخر بموجب تفويض مكتوب من غير أعضاء المجلس أو أحد‬ ‫مستخدمي الشركة‪.‬‬ ‫ تقتصر المناقشة في الجمعية العمومية على الموضوعات المدرجة في‬‫جدول األعمال المذكور أعاله‪.‬‬ ‫للسادة االطالع على البيانات والمستندات المنصوص عليها في‬ ‫‪ -‬يحق ّ‬

‫القانون بمقر اإلدارة العامة بالشركة خالل ساعات العمل الرسمية من تاريخ‬ ‫نشر هذا اإلعالن‪.‬‬ ‫ في حالة عدم توفر النصاب القانوني النعقاد الجمعية العمومية‬‫االعتيادية سيتم عقد االجتماع في اليوم التالي بنفس الزمان‬ ‫والمكان المحددين‪.‬‬

‫إعالن‬

‫‪3‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫محنة العراق مستمرة ‪..‬سيارات ملغومة‪ ،‬احتجاز رهائن‬

‫قالت مصادر أمنية‬ ‫وطبية ‪ :‬إن أكثر من ‪60‬‬ ‫شخصا قتلوا يوم السبت‬ ‫في موجة تفجيرات بسيارات‬ ‫ملغومة في أحياء تقطنها‬ ‫أغلبية شيعية بالعاصمة‬ ‫العراقية بغداد‪.‬‬ ‫ووصل عدد التفجيرات‬ ‫إلى ‪ 12‬تفجيرا أعنفهم في‬ ‫حي البياع حيث انفجرت‬ ‫سيارة ملغومة فقتلت ‪23‬‬ ‫شخصا معظمهم شبان كانوا‬ ‫يمارسون لعبة البلياردو‪.‬‬ ‫ليبيا الجديدة‬

‫ويف محافظة األنبار احتجز تنظيم داع��ش مئات الطلبة‬ ‫وأعضاء هيئة التدريس رهائن داخل الحرم الجامعي‪.‬‬ ‫وبعد أن اقتحم المسلحون الجامعة واشتبكوا مع رجال األمن‬ ‫مساء الجمعة انطلقوا إىل داخل مبنى جامعة األنبار يف الرمادي‬ ‫عاصمة المحافظة التي تسيطر عىل أجزاء منها جماعات عشائر‬ ‫مناهضة للحكومة ومسلحون منذ بداية العام‪.‬‬ ‫والهجوم عىل الجامعة هو ثالث اعتداء سافر من نوعه خالل‬ ‫ثالثة أيام يشنه المتشددون الذين استعادوا الزخم والسيطرة يف‬ ‫العراق خالل العام األخير إذ اقتحموا مناطق يف مدينتين األسبوع‬ ‫الماضي‪.‬‬ ‫وطوقت قوات األمن مبنى الجامعة بالرمادي يوم السبت‬ ‫وتبادلت إطالق النار مع المتشددين الذين زرعوا قنابل خلفهم‬ ‫ويقومون بدوريات عىل األسطح مستخدمين بنادق قناصة‪.‬‬ ‫وقالت مصادر يف مستشفى الرمادي ‪ :‬إنها استقبلت جثتي‬ ‫شخصين إحداهما لطالب واألخرى لشرطي‪.‬‬ ‫وأحكمت قوات األمن سيطرتها عىل وسط الرمادي حيث يقع‬ ‫مبنى مجلس المدينة واإلدارات الحكومية إال أن السيطرة عىل‬ ‫الضواحي والمناطق النائية تتبدل مع هجمات الكر والفر التي‬

‫من االرشيف‬

‫يشنها المتشددون‪.‬‬ ‫وقالت األمم المتحدة ‪ :‬إن نحو ‪ 480‬ألف شخص أجبروا عىل‬ ‫النزوح عن ديارهم يف األنبار خالل األشهر الستة المنصرمة فيما‬ ‫يمثل بالنسبة للعراق أضخم عملية نزوح منذ االشتباكات الطائفية‬

‫‪4‬‬

‫التي شهدتها البالد وبلغت ذروتها بين عامي ‪ 2006‬و‪. 2007‬‬ ‫والتزال أعمال العنف دون هذه المستويات إال أن المتشددين‬ ‫استعادوا السيطرة عىل مناطق خالل العام المنصرم مما يجعل‬ ‫من عام ‪ 2013‬أكثر السنوات ضراوة يف البالد منذ بدء تحسن‬ ‫األحوال األمنية‪.‬‬ ‫وقتل نحو ‪ 800‬شخص يف أنحاء البالد يف شهر مايو الماضي‬ ‫وحده وهو يمثل أعىل عدد من القتىل يسقط حتى اآلن خالل شهر‬ ‫من العام الجاري‪.‬‬ ‫واقتحم مسلحون مدينة سامراء يف محافظة صالح الدين‬ ‫المجاورة يوم الخميس الماضي واحتلوا جامعة ومسجدين هناك‬ ‫لفترة قصيرة ورفعوا علم جماعة الدولة اإلسالمية يف العراق‬ ‫والشام األسود حتى أجبروا عىل التقهقر تحت وطأة الضربات‬ ‫الجوية‪.‬‬ ‫ويف اليوم التايل اشتبك المتشددون مع قوات األمن يف‬ ‫مدينة الموصل الشمالية‪.‬‬ ‫وقال مصدر يف مشرحة الموصل ‪ :‬إنه تم نقل ‪ 70‬جثة للمشرحة‬ ‫اليوم مشيرا إىل استمرار وجود جثث يف الشوارع إال أنه تعذر نقلها‬ ‫من بعض مناطق المدينة التي التزال تحت سيطرة المتشددين‪.‬‬

‫مفاوضات إيرانية ـ أمريكية غري مسبوقة‬ ‫كشفت إيران يوم‬ ‫السبت‪ ،‬أنها ستجري‬ ‫مفاوضات ثنائية غير‬ ‫مسبوقة مع الواليات‬ ‫المتحدة وروسيا األسبوع‬ ‫المقبل بهدف تسريع‬ ‫المفاوضات حول الملف‬ ‫النووي اإليراني والتوصل إلى‬ ‫اتفاق بشكل سريع‪.‬‬ ‫وأعلنت وزارة‬ ‫الخارجية اإليرانية لقاء مع‬ ‫الواليات المتحدة في جنيف‬ ‫في ‪ 9‬و ‪ 10‬يونيو الجاري‬ ‫يليه لقاء آخر مع روسيا في‬ ‫‪ 11‬و ‪ 12‬من ذات الشهر في‬ ‫روما‪.‬‬ ‫وأكدت وزارة‬ ‫الخارجية األمريكية في‬ ‫واشنطن لقاء جنيف موضحة‬ ‫أن الوفد األمريكي سيكون‬ ‫برئاسة مساعد وزير الخارجية‬ ‫وليام بيرنز‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وق��ال مسؤول أمريكي كبير رافضا كشف‬ ‫اسمه ‪ :‬إن هذه المحادثات "تشكل فرصة مناسبة‬ ‫لتبادل وجهات النظر يف إطار الجولة المقبلة‬ ‫من محادثات مجموعة ‪ 1+5‬يف فيينا"‪ ،‬وأضاف‬ ‫أن "هذه المشاورات تأتي يف مرحلة مهمة من‬ ‫المفاوضات"‪.‬‬ ‫أعلن مسؤول أمريكي لوكالة (فرانس برس) أن‬ ‫المحادثات الثنائية المباشرة المرتقبة بين إيران‬ ‫والواليات المتحدة "ستشكل فرصة مناسبة"‬ ‫لمحاولة دفع المفاوضات النووية مع القوى‬ ‫الكبرى قدما‪.‬‬ ‫وقال المسؤول الكبير يف اإلدارة األمريكية‬ ‫طالبا عدم كشف اسمه "هذه المشاورات تأتي‬ ‫يف مرحلة مهمة من المفاوضات"‪ ،‬مضيفا‬ ‫"ستتوافر لنا فرصة مناسبة لتبادل وجهات النظر‬ ‫يف إطار الجولة المقبلة من محادثات مجموعة‬ ‫‪ 1+5‬يف فيينا"‪.‬‬ ‫‪ ‬وسيترأس ال��وف��د األمريكي نائب وزي��ر‬ ‫الخارجية بيل بيرنز وسيضم المستشار الكبير‬ ‫للبيت األبيض جايك سوليفان‪.‬‬ ‫وبيرنز وسوليفان كانا ضمن فريق مصغر قاد‬ ‫عىل مدى أشهر عدة مفاوضات سرية مع إيران يف‬ ‫سلطنة عمان يف محاولة الستئناف المفاوضات‬ ‫النووية التي كانت متعثرة‪.‬‬ ‫وق��ال المسؤول األمريكي الكبير لوكالة‬ ‫(ف��ران��س ب���رس) ‪" :‬نعتقد أننا بحاجة لبدء‬ ‫دبلوماسية نشطة قدر اإلمكان الختبار ما إذا كنا‬ ‫قادرين عىل التوصل إىل حل دبلوماسي مع ايران‬ ‫حول برنامجها النووي"‪.‬‬ ‫لكن ال��م��س��ؤول ش��دد ع�لى أن المحادثات‬ ‫المرتقبة االثنين والثالثاء يف جنيف لن تكون‬ ‫مفاوضات "وإنما مجرد مشاورات لدعم العملية‬ ‫التي تخوضها مجموعة ‪."1+5‬‬ ‫‪ ‬كما ش��دد ال��م��س��ؤول األم��ري��ك��ي ع�لى أن‬ ‫المحادثات المباشرة بين إيران والواليات المتحدة‬ ‫"ليست بديال من عملية مجموعة ‪ 1+5‬وإنما‬ ‫تهدف إىل إقامة مسار مواز مع إيران"‪.‬‬ ‫وأكد المسؤول أنه ليس هناك أي نية لبحث‬ ‫مواضيع أخرى خالل محادثات جنيف مثل النزاع‬ ‫يف سوريا‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬قال مصدر دبلوماسي فرنسي ‪:‬‬

‫من االرشيف‬

‫إن اجتماع جنيف سيتناول "جوانب أمريكية‬ ‫صرفة تتصل برفع العقوبات يف حال التوصل إىل‬ ‫اتفاق"‪ ،‬مضيفا أن هذا االجتماع "تم التشاور يف‬ ‫شأنه" مع كل أعضاء مجموعة خمسة زائد واحد‪.‬‬ ‫وقد ب��دأت إي��ران وال��والي��ات المتحدة وبعد‬ ‫عقود من العداء‪ ،‬تقاربا سياسيا بعد انتخاب‬ ‫الرئيس اإليراني المعتدل حسن روحاني يف يونيو‬ ‫‪ ،2013‬وقد تحدث الرئيس األمريكي باراك أوباما‬ ‫وروحاني هاتفيا بعد ثالثة أشهر من انتخاب‬ ‫الرئيس اإليراني‪ ،‬كما عقد بعد ذلك أول لقاء‬ ‫بين وزير الخارجية األمريكي جون كيري ونظيره‬ ‫اإليراني محمد جواد ظريف‪.‬‬ ‫لكن رغم هذا التقارب هاجم المرشد األعىل‬ ‫للجمهورية اإلسالمية اإليرانية آية الله عيل‬ ‫خامنئي يف مطلع األسبوع الواليات المتحدة‬ ‫مجددا‪ ،‬واصفا إياها "بالغطرسة العالمية"‬ ‫و"مثيرة االضطرابات"‪.‬‬ ‫وهي المرة األوىل التي تجري فيها إيران مثل‬ ‫هذه المفاوضات خارج إطار المحادثات مع القوى‬ ‫الكبرى‪.‬‬ ‫وسبق أن أجرت طهران مفاوضات ثنائية‬ ‫مع هاتين الدولتين لكن عىل هامش محادثات‬ ‫مجموعة ‪( 1+5‬الواليات المتحدة وروسيا والصين‬ ‫وفرنسا وبريطانيا وألمانيا)‪.‬‬ ‫وأوضحت وزارة الخارجية اإليرانية أن نائبي‬

‫وزي��ر الخارجية اإلي��ران��ي سيترأسان الوفدين‬ ‫المفاوضين يف جنيف وروما‪.‬‬ ‫كما أوضحت وزارة الخارجية اإليرانية أن‬ ‫الدبلوماسيين اإليرانيين يحضرون إلج��راء‬ ‫محادثات ثنائية أخرى مع أعضاء آخرين من‬ ‫مجموعة (‪.)1+5‬‬ ‫وأجرى خبراء إيران ومجموعة الدول الكبرى‬ ‫محادثات تقنية يف فيينا هذا األسبوع‪.‬‬ ‫والهدف التحضير التفاق شامل حول البرنامج‬ ‫النووي اإليراني ورفع العقوبات الدولية قبل‬ ‫استحقاق ‪ 20‬يوليو الذي حدد بموجب االتفاق‬ ‫المرحيل بين الطرفين‪.‬‬ ‫ويف حال عدم التوصل إىل اتفاق‪ ،‬يمكن أن‬ ‫تمدد المفاوضات لفترة جديدة من ستة أشهر كما‬ ‫ينص اتفاق جنيف الذي وقع يف نوفمبر ‪2013‬‬ ‫وبدأ تطبيقه يف يناير الماضي‪.‬‬ ‫وبموجب اتفاق جنيف المرحيل جمدت إيران‬ ‫قسما من أنشطتها النووية مقابل رفع جزئي‬ ‫للعقوبات االقتصادية الغربية‪.‬‬ ‫وقد جرت سلسلة محادثات سياسية وتقنية‬ ‫منذ يناير بين إي���ران وال��ق��وى الكبرى لكن‬ ‫المحادثات السياسية األخيرة التي جرت يف‬ ‫منتصف مايو انتهت ب��دون التوصل إىل أي‬ ‫نتيجة ملموسة‪.‬‬ ‫وهدف المفاوضات التوصل إىل اتفاق شامل‬

‫يضمن الطابع السلمي للبرنامج النووي اإليراني‬ ‫ورفع كل العقوبات الدولية التي فرضها مجلس‬ ‫األم��ن ال��دويل أو ال��والي��ات المتحدة وال��دول‬ ‫األوروبية‪.‬‬ ‫وبعد سلسلة المفاوضات األخيرة يف فيينا‬ ‫طلبت إي��ران من ال��دول الغربية عدم الرضوخ‬ ‫لمطالب دولة أخرى‪ ،‬يف إشارة إىل إسرائيل التي‬ ‫عبرت عن معارضتها التفاق محتمل يتيح لطهران‬ ‫مواصلة برنامج تخصيب اليورانيوم‪.‬‬ ‫وال تزال هوة كبيرة تفصل بين إيران والدول‬ ‫الغربية من أجل التوصل إىل اتفاق‪.‬‬ ‫وأبرز المواضيع الخالفية بين الطرفين‪ ،‬حجم‬ ‫برنامج التخصيب (عدد أجهزة الطرد المركزي‬ ‫ومستوى إنتاج اليورانيوم المخصب) ومفاعل‬ ‫"أراك" الذي يعمل بالمياه الثقيلة والقادر عىل‬ ‫إنتاج بلوتونيوم وموقع "فوردو" الواقع تحت‬ ‫األرض ويصعب تدميره‪.‬‬ ‫وترفض إيران من جانب آخر بحث برنامجها‬ ‫البالستي‪ ،‬فيما طلبت الواليات المتحدة مرارا أن‬ ‫يكون ضمن المباحثات‪.‬‬ ‫وأشاد مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية‬ ‫يوكيا أمانو االثنين الماضي يف فيينا بجهود‬ ‫إيران من أجل اعتماد الشفافية حول برنامجها‬ ‫النووي‪ ،‬مؤكدا يف الوقت نفسه أن الشكوك لم‬ ‫تتبدد بالكامل‪.‬‬ ‫وتجري إيران محادثات مع الوكالة الدولية‬ ‫للطاقة الذرية حول ما يطلق عليه الدبلوماسيون‬ ‫تسمية "الشق العسكري المحتمل" للبرنامج‬ ‫اإليراني‪ ،‬وتريد الوكالة بشكل خاص أن تحصل‬ ‫عىل ردود حول أدلة "موثوقة" لديها كما تقول ‪:‬‬ ‫تشير إىل أن إيران أجرت أبحاثا تهدف إىل صنع‬ ‫قنبلة ذرية قبل العام ‪ 2003‬او حتى بعد ذلك‬ ‫التاريخ‪.‬‬ ‫وتنفي إيران بشدة القيام بأي جهود يف هذا‬ ‫الصدد لكن يف ‪ 23‬مايو أفادت الوكالة الذرية أن‬ ‫طهران قدمت للمرة األوىل منذ ‪ 2008‬معلومات‬ ‫حول هذا الموضوع‪.‬‬ ‫ويف األسابيع الماضية‪ ،‬أعلن الرئيس اإليراني‬ ‫حسن روحاني الذي يريد تطبيع عالقات بالده مع‬ ‫المجموعة الدولية أن طهران ترفض التنازل عن‬ ‫حقوقها يف المجال النووي‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫مقاب�سات‬

‫‪5‬‬

‫ملاذا ال نراجع أولوياتنا ؟‬ ‫سالم الوخي‬

‫النظام اإلقليمي على سطح صفيح ساخن !!‬ ‫ليس صحيح ًا‬ ‫على اإلطالق ما يقال بأن‬ ‫االنتفاضات العربية والتي‬ ‫بسببها سقطت عدد من‬ ‫األنظمة الحاكمة في الساحة‬ ‫العربية‪ ،‬والتي أيض ًا أدت إلى‬ ‫تراجعها إلى حالة من الفوضى‬ ‫العارمة وعدم االستقرار وإنما‬ ‫في حقيقة األمر فإن كل‬ ‫عوامل الضعف التي تالزم‬ ‫النظام العربي حتى اآلن قد‬ ‫بدأت بوادرها منذ عملية‬ ‫غزو العراق‪ ،‬والتي أدت إلى‬ ‫دق أول مسمار في نعش‬ ‫النظام العربي‪ ،‬ثم تواصلت‬ ‫عمليات دق المسامير في‬ ‫نعش األنظمة الهالكة بانفجار‬ ‫الصراع الطائفي في لبنان‬ ‫وبدأت محاصرة سوريا غربي ًا‬

‫عبدالرسول دياب‬

‫وتدهور الحال بفعل التآمر على بعض‬ ‫ال��دول بدرجات متفاوتة‪ ،‬وص��و ًال إلى مصر‬ ‫وتونس وليبيا حيث سقطت حكوماتها بفعل‬ ‫انتفاضات شعبية‪.‬‬ ‫بالمقابل اندلع التمرد الحوثي في اليمن‬ ‫باإلضافة إلى احتدام الصراع في الساحة‬ ‫الفلسطينية‪ ،‬كما ت��ج��ذر م��ا تبقى من‬ ‫دكتاتوريات عربية‪ ،‬وازدياد النفوذ األجنبي‬ ‫وتحول إلى تدخل مباشر‪ ،‬وبصفة خاصة‬ ‫األمريكي واإلسرائيلي منه في المنطقة‬ ‫بأثرها‪ ،‬حتى لم يعد بعدها للدول العربية من‬ ‫قدرة على الفعل أو مجرد اإلرادة في التغيير‪،‬‬ ‫فكلها بدون غزو صارت مفعو ًال بها وليست‬ ‫فاعلة‪.‬‬ ‫وإزاء هذا التدهور والسقوط المريع حاولت‬ ‫بعض دول الجوار اإلقليمي في التدخل لملء‬ ‫الفراغ فتدخلت أريتريا وأثيوبيا وأوغندا‬ ‫وتشاد في السودان ودولة إيران في أماكن‬ ‫أخرى من دول الخليج والمنطقة العربية‪ ،‬كما‬ ‫نافست تركيا جارتها إيران‪ ،‬كل تلك التدخالت‬ ‫لم تج ِد نفع ًا ال على أصحابها وال على النظم‬ ‫التي تأثرت بها‪ ،‬وإنما المزيد من انحطاط‬ ‫األوضاع والمعاناة‪.‬‬ ‫وحقيقة األم���ر ف���إن ح��ال��ة الضعف‬ ‫واالستسالم القائمة اآلن بالنسبة لألنظمة‬ ‫العربية ليس باألمر الجديد وإنما ترسخت‬ ‫بالكامل منذ لحظة االستقالل الصوري لهذه‬ ‫ال��دول وازداد نفوذ ًا منذ تصاعدت القفزة‬ ‫االقتصادية الناتجة في عائدات البترول‪.‬‬ ‫ومن قبل ازدادت الهيمنة األجنبية فقط‬ ‫اعتماد ًا على أداء بعض الزعماء والشيوخ‬ ‫العرب الذين لعبوا أدوار ًا سياسية خدمة‬ ‫لتمكين النفوذ األجنبي في المنطقة‪ ،‬أدوار ًا‬ ‫اتخذت مهام ًا شتى منها المهام السياسية‬ ‫وكذلك اإلعالمية‪ ،‬من هنا يرجع نشوء جامعة‬ ‫ال��دول العربية ومن ثم النظام اإلقليمي‬ ‫العربي وهما مرتبطان بضوء أخضر مع‬

‫قوى االحتالل الغربي األقوى نفوذ ًا في كل‬ ‫المنطقة واحتكار ًا لمواردها ومقدراتها‪.‬‬ ‫كما لم ينجح النظام العربي وعلى رأسه‬ ‫الجامعة العربية من تجاوز ه��ذه العقبة‬ ‫ومواجهة التحديات وعلى رأسها التدهور‬ ‫االقتصادي واالجتماعي وحالة التخلف التي‬ ‫تعيشها المجتمعات العربية‪ ،‬ليس ذلك‬ ‫فحسب وإنما اكتملت حلقات حالة االستسالم‬ ‫بالكامل‪ ،‬صاحبها ظاهرة التمرد والنفوذ‬ ‫اإلسرائيلي جغرافيا وسياسي ًا واتسع نفوذها‬ ‫االقتصادي والعسكري‪ ،‬حتى أصبحت تتجه‬ ‫إل��ى مرحلة التطبيع عبر الدعم والضغط‬ ‫الغربي واألمريكي بصفة خاصة‪.‬‬ ‫كما فشل النظام العربي من تحقيق‬ ‫الحد األدنى من مقومات الوحدة العربية بل‬ ‫تجذرت حالة الشتات والتجزئة‪ ،‬األمر الذي‬ ‫شكل تربة خصبة لتصاعد النفوذ األجنبي من‬ ‫أجل التحكم في تسيير األمور باإلنابة‪ ،‬وجعل‬ ‫المنطقة العربية مصدر ًا للصراع بين الدول‬ ‫العظمى فتقاسمت القوى العظمى التي كانت‬ ‫ممثلة في االتحاد السوفييتي قبل سقوط‬ ‫المنظومة االشتراكية والغرب الرأسمالي‬ ‫بقيادة الواليات المتحدة األمريكية‪ ،‬والتي‬ ‫أصبحت حالي ًا القوى العظمى في الساحة‬ ‫الدولية‪ ،‬والمهيمنة على المنطقة بالكامل‬ ‫والتي تمكنت من إحكام السيطرة أيض ًا‬ ‫عبر نفوذها على مسار السياسات الداخلية‬ ‫من إضعاف كل تأثير للقوى الحية في‬ ‫المجتمعات العربية وتقليص فاعليتها في‬ ‫تحريك الشارع العربي وفرضت إرادتها أيض ًا‬ ‫عبر بناء المؤسسات الثقافية واالجتماعية‬ ‫من أجل إحداث حالة من التغيير الكلي في‬ ‫ثقافة وتقاليد اإلنسان العربي عبر استقطاب‬ ‫العقول المبدعة وصاحبة المبادرات وكاد أن‬ ‫يتحول المثقف العربي إلى داعية لثقافات‬ ‫وحضارات الغرب االستعماري‪ ،‬حتى كدنا أن‬ ‫نستنفد حصتنا من األبطال في هذا العصر‪،‬‬

‫الذي نعيشه اآلن‪ ،‬وإذا كان لدينا في العصر‬ ‫الماضي مسودات بطولة ومشروعات أبطال‬ ‫فإن هذا العصر يستبعدنا تمام ًا‪ ،‬فما بقي‬ ‫لدى العاقرات من نظرية المستحيل سوى‬ ‫العودة إلى الصبا األول ‪ ..‬إلى ما كان وما لن‬ ‫يكون فقد بردت أطراف المثقفين في ثالجة‬ ‫الموتى ‪ ..‬ذلك ألنهم يرحلون تاركين وراءهم‬ ‫تلك األوراق التي مجدت زمن ًا وحلم ًا وأشخاص ًا‬ ‫ب��دا عليهم أنهم حاملون راي��ات اليثقبها‬ ‫الرصاص‪ ،‬ومن تبقى من مثقفي عصرنا‬ ‫طووا أعالمهم ليقولوا لعابر السبيل كان‬ ‫مشروعنا وهم ًا‪ ،‬وفتوتنا حماس هورمونات‬ ‫البداية في الذكورة ونحن من زعيم إلى زعيم‬ ‫نزخرف وصف غبار عرباته الصاعدة ظن ًا‬ ‫منا أنها نحو الذرى الصعبة ولتجد أنفسنا‬ ‫كأحصنة تنتظر رسن ًا أمام البيت األبيض في‬ ‫أحسن األحوال‪.‬‬ ‫إنه المأزق الحقيقي الذي يحيط باألمة‬ ‫وبمثقفيها‪ ،‬فال صالح في النظام العربي‬ ‫اإلقليمي القائم اآلن‪ ،‬وال��ذي أذل كرامة‬ ‫اإلنسان العربي وأهان كرامة المثقف العربي‪..‬‬ ‫فال بد من وقفة للتأمل من أجل مخرج عاجل ‪..‬‬ ‫فقد مضت حوالي األربعة سنوات منذ بدايات‬ ‫الربيع العربي‪ ،‬والذي سرق منذ لحظة ميالده‬ ‫األول��ى‪ ،‬وجعلوه ربيع ًا ينبت شوك ًا يدمي‬ ‫القلوب قبل األرجل بد ًال من الزهور ‪ ،‬فانكسرت‬ ‫شوكة الثورة‪.‬‬ ‫فقد آن األوان ألن تنفجر صحوة عربية‬ ‫كبرى على طريق منهاج عمل جديد وغير‬ ‫تقليدي‪ ،‬ويبذر بذور الثورة الحقيقية‪ ،‬ثورة‬ ‫التغيير الشامل‪ ،‬وليعلم هذا الجيل الثائر بأن‬ ‫خالصه وأمله في الغد الواعد‪ ،‬والبداية هي‬ ‫ينتم بوعي‬ ‫الرفض لهذا الواقع المهين‪ ،‬و ْل ِ‬ ‫وعقل ووجدان إلى الحقيقة متطلع ًا إلى غد‬ ‫مشرق‪ ،‬وليتوهد كل الذين يرفضون النفق‬ ‫المظلم في تآلف وليكونوا أشداء ضد الطغاة‬ ‫ففي الشدة طوق النجاة‪.‬‬

‫الزلزال الفبرايري وتوابعه المتتالية ع ّرفنا‬ ‫باستفاضة على الذهنية الليبية وكشف عجزها‬ ‫عن وض��ع أقدامها ب��أول درج��ات سلم الوعي‬ ‫الصحيح بالحرية والديمقراطية ‪ ،‬وأنّها ُمكبلة‬ ‫بسالسل طويلة وثقيلة من اإلرث االجتهادي‬ ‫المتحصن بأسوار عالية من التبجيل‬ ‫االستبدادي‬ ‫ّ‬ ‫والتفخيم للذات ‪.‬‬ ‫أبانت حصيلة سنوات الحراك عن إسرافنا‬ ‫ف��ي ال��ط��م��وح��ات عندما تلفعنا بعباءات‬ ‫التناقضات واألوه��ام وتو ّرطنا في استنساخ‬ ‫ليبرالية مش ّوهة ال تتناسب وحجم تط ّورنا‬ ‫االجتماعي والثقافي الضئيل جدا ‪ ،‬مما أنتج‬ ‫هو ّيات متصارعة قاتلة حسب تعبير المفكر‬ ‫اللبناني (أمين معلوف) ‪ ،‬تلك الهو ّيات القبلية‬ ‫والجهوية والعرقية والكانتونية األكثر استغراقا‬ ‫في التخلف ‪.‬‬ ‫ونحن ُن ْعلي أصواتنا ونشحذ أقالمنا وسط‬ ‫وكسر األقالم‬ ‫حمالت عنوانها إسكات األصوات ْ‬ ‫التي توقظ الوعي من سباته للحيلولة دون‬ ‫دق المسامير األخيرة بنعش الدولة المدنية‬ ‫بدأنا نتج ّرع مرارة بعث الحياة في إحدى أطراف‬ ‫الهو ّيات المتصارعة وهي العصبية القبلية‬ ‫التي خرجت من ال ُق ْم ُقم في دالالت على رسوبنا‬ ‫المتج ّدد بأول امتحان للحرية ‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫رغم األمل في التغيير الحقيقي الذي اختار‬ ‫له البعض جرعات مفرطة من الحرية المنفلتة‬ ‫من عقالها ‪ ،‬إ ّال أنّ غيوم الواقع تنذر بطوباوية‬ ‫هذا الخيار‪ ،‬بعد ولوج القبلية على خطوط‬ ‫األزمة ُمستهدفة استبدال الطغيان القذافي‬ ‫التعصب القبلي وسط غابات الفوضى‬ ‫بطغيان ّ‬ ‫المسلحة وغير المسلحة والتشييد الموصوم‬ ‫بالعنف للبنية األساسية لدولة والية الفقيه‬ ‫في مؤشرات إضافية بعدم استفاقتنا من‬ ‫الغيبوبة الطويلة في الكهوف التي صنعها‬ ‫عقلنا البدائي السكوني األح��ادي المناهض‬ ‫بشدة للتح ّول الديمقراطي ‪.‬‬ ‫وهناك من يستميت على اللعب بنار القبيلة‬ ‫ويستنجد بها ويمنحها تفويضا قياديا استغاثيا‬ ‫يائسا ألداء دور سياسي بزعم اإلنقاذ يصعب‬ ‫بعده إرجاع األسد المفترس إلى عرينه‪.‬‬ ‫لعل االستحضارات للفضاءات القبلية‬ ‫تعيد لألذهان محاوالت عديدة مماثلة لتدجين‬ ‫التعصب ‪ ،‬وأبرزها ما قام بها الرئيس‬ ‫غول‬ ‫ّ‬ ‫المصري الراحل (أنور السادات ) عندما تصالح‬ ‫بالسبعينيات من القرن الماضي مع التيار الديني‬ ‫المتط ّرف ببالده ‪ ،‬وأخرجه من تحت األرض‬ ‫تشف ّيا من الناصريين والقوميين واليساريين‬ ‫فانقلب عليه وج��اءت نهايته على يد أنصار‬ ‫المنصة عام ‪.1981‬‬ ‫التعصب الديني في حادثة ّ‬ ‫ّ‬ ‫والحال هكذا ‪ ،‬هناك رزم��ة من األسئلة‬ ‫المستفزة تقفز إل��ى الذهن ب��دون استئذان‬ ‫من بينها أال يجدر مراجعة أولوياتنا وتأجيل‬ ‫استحقاقنا الديمقراطي بإحالل األمن واالستقرار‬ ‫والرفاه االقتصادي بدال منه حتى نعبر جسور‬ ‫الواقع رويدًا رويدًا وال نتخطاها أو نقفز فوقها‬ ‫ونسقط عندئذ في جحيم محارق إبليسية ؟‪.‬‬ ‫لماذا نُص ّر على حرق المراحل والغطس في‬ ‫بئر األخطاء القاتلة وال نتعظ بدروس التاريخ ؟‬ ‫جب اإلجابات على أسئلة جدوى‬ ‫وإلى متى ُتحْ ْ‬ ‫المستنكفة عن‬ ‫المبالغة في تمجيد األن��ا ُ‬ ‫والمكاشفة ؟‪.‬‬ ‫المراجعة ُ‬


‫الإقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبـــان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونـيــو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫‪ 4.6‬مليارات دينار سيولة املصرف املركزي‬

‫‪6‬‬

‫كشف مدير سوق األوراق المالية مصباح العكاري‪ ،‬السبت‪ ،‬وجود الوضع األمني بالبالد يحول دون وصول المبالغ النقدية للمصارف‬ ‫سيولة نقدية يف مصرف ليبيا المركزي تبلغ أكثر من ‪ 4‬مليارات التجارية‪ ،‬مشيرا‪ ‬إىل أن السيولة متوفرة داخل البالد وخارجها‪،‬‬ ‫حيث وصلت أرصدة البالد يف الخارج إىل ‪110‬مليارات دوالر‪ ،‬وطالب‬ ‫و‪ 600‬مليون دينار ليبي‪.‬‬ ‫وقال العكاري ‪ :‬إن المركزي يمارس أعماله بصورة طبيعية‪ ،‬إال أن الجهات األمنية بالتدخل وتأمين المصارف وعمليات نقل األموال‪.‬‬

‫القاهرة تستعني باقتصاديني‬ ‫غربيني تحضرياً إلصالحات‬ ‫مرتقبة يف عهد السيسي‬

‫الصني ‪..‬ارتفاع كبري للفائض‬ ‫التجاري يف مايو‬ ‫أظهرت بيانات يوم األحد أن ص��ادرات الصين اكتسبت‬ ‫قوة دفع يف مايو بفضل ارتفاع الطلب العالمي لكن انخفاضا‬ ‫مفاجئا يف ال��واردات يشير إىل أن ضعف الطلب المحيل قد‬ ‫يواصل التأثير سلبا عىل ثاني أكبر اقتصاد يف العالم‪.‬‬ ‫وذكرت اإلدارة العامة للجمارك أن الصادرات ارتفعت سبعة‪%‬‬ ‫يف مايو مقارنة بعام مضى بزيادة ‪ % 0.9‬عن أبريل بينما‬ ‫هبطت الواردات ‪ % 1.6‬مقابل ارتفاعها ‪ % 0.8‬يف أبريل ‪.‬‬ ‫وقالت اإلدارة ‪ :‬إن الفائض التجاري للصين ارتفع بشدة إىل‬ ‫‪ 35.9‬مليار دوالر يف مايو من ‪ 18.5‬مليار ًا يف أبريل‪.‬‬ ‫وتقارن هذه البيانات مع توقعات السوق يف استطالع‬ ‫أجرته رويترز بزيادة ‪ % 6.6‬يف الصادرات و‪ % 6.1‬يف الواردات‬ ‫وفائض تجاري شهري قدره ‪ 22.6‬مليار دوالر‪.‬‬ ‫وقال لويس كويجس االقتصادي لدى آر‪.‬بي‪.‬اس ‪" :‬ال نعتقد‬ ‫أن البيانات التجارية لشهر مايو ستغير السياسات بصورة كبيرة‪.‬‬ ‫"فبالرغم من أن بيانات الصادرات إيجابية بصورة معقولة‬ ‫فربما يؤدي ضعف الطلب المحيل كما يتضح من بيانات‬ ‫الواردات إىل استمرار الضغط من أجل إطالق مبادرات لتعزيز‬ ‫النمو‪".‬‬ ‫وارتفعت الصادرات الصينية إىل الواليات المتحدة ‪% 6.3‬‬ ‫يف مايو انخفاضا من زيادة قدرها ‪ % 12‬يف أبريل بينما هبطت‬ ‫الصادرات إىل االتحاد األوروبي ‪ % 13.4‬الشهر الماضي مقابل‬ ‫‪ 15.1%‬يف أبريل‪.‬‬ ‫وأظهرت البيانات زيادة يف الصادرات إىل الدول اآلسيوية‬ ‫‪ % 9.1‬مقارنة مع ‪ 3.8%‬يف أبريل‪.‬‬ ‫وذكرت إدارة البيانات أن الصين استوردت ‪ 26.08‬مليون‬ ‫طن من النفط الخام يف مايو بانخفاض ‪ % 6.5‬من ‪27.88‬‬ ‫مليون طن يف الشهر السابق‪.‬‬ ‫وهبطت واردات المنتجات النفطية ‪ 28.7%‬إىل ‪1.81‬‬ ‫مليون طن بينما ارتفعت صادرات المنتجات النفطية ‪% 0.9‬‬ ‫إىل ‪ 2.22‬مليوني طن‪.‬‬

‫املصرف املركزي ينفي رفض صرف امليزانية لحكومة معيتيق‬ ‫نفى مصرف ليبيا المركزي‪ ،‬السبت‪ ،‬كافة األنباء‬ ‫التي تناقلتها بعض وسائل اإلع�لام عن أن المصرف‬ ‫رفض صرف الميزانية لحكومة معيتيق‪ ،‬داعي ًا وسائل‬ ‫اإلعالم إىل تحري الدقة يف نقل األخبار‪ ،‬وأكد المكتب‬ ‫اإلعالمي للمصرف المركزي عىل أن المصرف العالقة له‬ ‫بأية تجاذبات سياسية‪ ،‬وأن الميزانية العامة للدولة يتم‬ ‫اعتمادها بقانون يوضح آلية توزيعها بالتفصيل‪ ،‬واليجوز‬ ‫التصرف فيها إال وفق ًا لهذا القانون‪ ،‬يشار إىل أن محافظ‬

‫مصرف ليبيا المركزي‪ ،‬الصديق الكبير‪ ،‬قد أوض��ح أن‬ ‫الميزانية العامة للدولة تعتمد بقانون يوضح آلية توزيعها‬ ‫بالتفصيل‪ ،‬مشير ًا إىل أن وزارتي المالية والتخطيط هما‬ ‫الوزارتان المعنيتان بتنفيذ الميزانية يف أبوابها المختلفة‪،‬‬ ‫وجدد السيد المحافظ يف تصريحه التأكيد عىل أن تماسك‬ ‫المصرف المركزي وحسن سير العمل به يعد صمام األمان‬ ‫للدولة يف ظل هذه الظروف وأن��ه سيظل بعيدا عن‬ ‫التجاذبات السياسية‪.‬‬

‫مصر ‪..‬إيرادات قناة السويس ‪ 468.8‬مليون دوالر يف مايو‬ ‫قالت هيئة قناة السويس المصرية عىل موقعها اإللكتروني الرسمي ‪ :‬إن‬ ‫إيرادات القناة بلغت ‪ 468.8‬مليون دوالر يف مايو مقارنة مع ‪ 438.1‬مليون‬ ‫دوالر يف الشهر نفسه من العام الماضي‪.‬‬ ‫وقناة السويس أسرع ممر مالحي بين أوروبا وآسيا أحد المصادر الرئيسية‬ ‫للنقد األجنبي يف مصر‪.‬‬

‫بوروشينكو ‪ ..‬انتشال أوكرانيا من أزمتها االقتصادية‬ ‫يتسلم بترو بوروشينكو مقاليد الحكم يف أوكرانيا التي‬ ‫ُأنقذت من اإلفالس بفضل المساعدات الغربية الكثيفة‪،‬‬ ‫لكنها بقيت غارقة يف حال انكماش مؤلمة أكثر فأكثر‬ ‫للسكان‪ ،‬يزيدها تفاقم ًا حالة التمرد يف قلبها الصناعي‪.‬‬ ‫وقالت كبيرة خبراء االقتصاد لدى «دراغون كابيتال» يف‬ ‫كييف‪ ،‬اولينا بيالن‪« :‬الوضع صعب لكنه ليس بسوء ما كان‬ ‫عليه يف ‪ 2008‬و‪ ،»2009‬مضيفة «أن الناس يرون مداخيلهم‬ ‫يف تراجع‪ ،‬وهم مستعدون يف الوقت الحاضر لتحمل األلم لكن‬ ‫هذا التساهل سيتقلص مع الوقت»‪ ،‬فبعد مرور ثالثة أشهر‬ ‫ونصف شهر عىل سقوط الرئيس فيكتور يانوكوفيتش‪ ،‬أخمد‬ ‫الحريق المايل الذي كانت تمر به البالد جزئي ًا‪ ،‬مع إعداد خطة‬ ‫اإلنقاذ الغربية (‪ 27‬بليون دوالر) ودفع صندوق النقد ‪3,2‬‬ ‫باليين دوالر يف مطلع مايو‪.‬‬ ‫إىل ذلك‪ ،‬أكد االتحاد األوروبي استعداده لتنظيم «اجتماع‬ ‫تنسيقي» مطلع يوليو قبل عقد مؤتمر دويل للمانحين يف‬ ‫أواخر السنة‪ ،‬وأثمر ذلك استقرار ًا للعملة الوطنية (الهريفنا)‪،‬‬ ‫بعد أن خسرت ثلث قيمتها بين ديسمبر وأبريل‪ ،‬وعاد‬ ‫االحتياط من العمالت الصعبة الذي وصل إىل مستوى دقيق‪،‬‬ ‫ليسجل ارتفاع ًا‪.‬‬ ‫وقال رئيس الوزراء ارسيني ياتسينيوك‪« :‬لقد صمدنا أمام‬ ‫الضربة» عارض ًا حصيلة أيامه المئة يف منصبه أمام البرلمان‪.‬‬ ‫وأضاف‪« :‬توصلنا إىل تفادي كلــمة مريع التي يمثلها‬

‫التخلف عن التسديد فقد دُفعت كل النفقات االجتماعية‬ ‫والتقاعدية والرواتب»‪.‬‬ ‫لكن الشعور بمفاعيل الصدمة المالية بدأ‪ ،‬وع ّبر عن ذلك‬ ‫بغضب النائب السابق غينادي بالشوف‪ ،‬الذي يعمل حالي ًا‬ ‫يف القطاع العقاري ويترأس حركة لرجال األعمال‪ ،‬وقال‪:‬‬ ‫«إن الوضع كارثي‪ ،‬فمستوى معيشة السكان يتدهور‬ ‫بشدة» وهناك هروب لرؤوس األموال من البالد‪« ،‬والسلطة‬ ‫التي استبدلت يانوكوفيتش لم تفعل شيئ ًا عىل الصعيد‬ ‫االقتصادي»‪.‬‬ ‫وأدى تدهور العملة إىل ارتفاع جنوني ألسعار المواد‬ ‫المستوردة بخاصة الوقود‪ ،‬ما انعكس تدريج ًا عىل كامل سلة‬ ‫األسعار‪ ،‬و ُيتوقع أن يتجاوز معدل التضخم ‪ 10%‬يف األشهر‬ ‫المقبلة ما سيؤدي إىل تراجع أكبر للقوة الشرائية‪.‬‬ ‫وإضافة إىل صعوبة الوضع وافقت السلطات األوكرانية‬ ‫عىل تدابير غير شعبية للحصول عىل مساعدة صندوق النقد‬ ‫مع تجميد معاشات التقاعد ورفع سعر الغاز‪ ،‬كما يزداد النشاط‬ ‫االقتصادي تراجع ًا‪ ،‬فاإلنتاج الصناعي يسجل انخفاض ًا نسبته‬ ‫‪ 6%‬قياس ًا إىل السنة الماضية‪ ،‬ويتوقع صندوق النقد‬ ‫انخفاض ًا يبلغ خمسة‪ %‬إلجمايل الناتج الداخيل عىل مدى‬ ‫السنة‪ ،‬فيما يع ّبر كثيرون من الخبراء عن تشاؤم أكبر‪ ،‬ولفت‬ ‫الخبير االقتصادي الكسندر جولود إىل أن «التدهور مستمر»‬ ‫وال يتوقع أي تحسن قبل نهاية السنة كأقرب تقدير‪ ،‬وقال‪:‬‬

‫«لألسف لن تستطيع االنتخابات تغيير أي شيء عىل الفور»‪.‬‬ ‫وق��د اكتسب البليونير بترو بوروشينكو سمعة رجل‬ ‫أعمال ماهر وإداري جيد‪ ،‬عىل رأس شركته القابضة التي‬ ‫تمتد نشاطاتها من الشوكوال الشهيرة إىل التلفزيون‪ ،‬لكن‬ ‫مهمته عىل رأس البالد تبدو شائكة نظر ًا إىل عنف األزمة‪،‬‬ ‫ورأت الخبيرة يف مكتب «آي اتش اس»‪ ،‬ليليت جورجيان‬ ‫«أن االقتصاد سيبقى نقطة ضعف السلطات األوكرانية‬ ‫يف األشهر المقبلة»‪ ،‬مؤكدة عىل وجوب التصدي «للبنية‬ ‫النخبوية لالقتصاد»‪ ،‬وأضافت‪« :‬ما يزيد من صعوبة الوضع‬ ‫هو وجود القلب الصناعي ألوكرانيا يف الشرق حيث يرتهن‬ ‫بشكل قوي بروسيا»‪ ،‬وهو يمثل ربع صادرات البلد وال ينظر‬ ‫بعين الرضا إىل طموحاتها للتقارب مع االتحاد األوروبي‪.‬‬ ‫وقال ارسيني ياتسينيوك‪« :‬كل شيء سيتوقف عىل ما‬ ‫سيحدث يف الشرق»‪ ،‬ويمثل حوض دونباس مع مناجمه‬ ‫للفحم الحجري ومصانعه التعدينية الضخمة نحو ‪ 20%‬من‬ ‫إجمايل الناتج الداخيل‪ ،‬لكن السيطرة عليه تخرج مع مر األيام‬ ‫أكثر فأكثر عن سلطة كييف‪.‬‬ ‫وتقدر الحكومة المداخيل الضريبية التي لم تدفعها‬ ‫منطقة دونيتسك يف مايو بنحو ‪ 22‬مليون يورو وتجد‬ ‫نفسها مضطرة لتمويل عملية عسكرية مستمرة منذ نحو‬ ‫شهرين‪ ،‬وقد رصدت لتوها ‪ 400‬مليون يورو إضافية لحاجة‬ ‫قواتها‪.‬‬

‫يعكف استشاريون غربيون عىل وضع خطط إلعادة‬ ‫هيكلة االقتصاد المصري‪ ،‬وفق ما كشفت مصادر يف هذا‬ ‫المجال‪ ،‬ورجحت أن هذه المهمة يباركها الرئيس المنتخب‬ ‫عبد الفتاح السيسي الذي لم يعلن يف أحاديثه حتى اآلن‬ ‫سوى عبارات غامضة حول إحياء موارد الدولة‪.‬‬ ‫ولفتت مصادر مطلعة ورجال أعمال يف معلومات إىل‬ ‫وكالة «رويترز»‪ ،‬إىل أن «القوة الدافعة وراء المشروع‬ ‫االستشاري هي اإلم���ارات التي قدمت مع السعودية‬ ‫والكويت مساعدات بباليين ال��دوالرات لمصر اإلطاحة‬ ‫بحكم جماعة اإلخوان ‪.‬‬ ‫وإذا قبلت مصر اإلص�لاح��ات التي اقترحتها شركة‬ ‫«ستراتيجي أند» االستشارية األمريكية و «بنك الزارد‬ ‫االستثماري الدويل»‪ ،‬فس ُيستخدم كأساس إلعادة إحياء‬ ‫المحادثات يف شأن اتفاق قرض مع صندوق النقد الدويل‪،‬‬ ‫الذي فشل الرئيس المعزول مرسي يف إنجازه مع عدم‬ ‫استعداده لفرض إصالحات مرفوضة شعبي ًا‪ ،‬وقدم الحلفاء‬ ‫الخليجيون المعارضون لـ «اإلخ��وان المسلمين» أكثر‬ ‫من ‪ 12‬بليون دوالر‪ ،‬بعضها نقد ًا وآخر منتجات نفطية‬ ‫لمساعدة مصر عىل تجنب انهيار اقتصادي‪.‬‬ ‫وأش��ار أحد المصادر‪ ،‬إىل أن «اإلم���ارات مشاركة يف‬ ‫العملية كونها من بين أكبر المقرضين لمصر‪ ،‬ألن إقراض‬ ‫كاف بذاته‪ ،‬فض ًال عن الحاجة إىل ضمان‬ ‫األم��وال غير ٍ‬ ‫توافر الوسائل لدى الحكومة لتحديد األمور التي تحتاج‬ ‫إىل تغيير وتنفيذها»‪ ،‬وربما يساهم اتفاق مع صندوق‬ ‫النقد الدويل يف إنعاش ثقة المستثمرين األجانب‪ ،‬الذين‬ ‫أزعجتهم ثالث سنوات من االضطرابات والمشاكل األخرى‪،‬‬ ‫من بينها الدعم الباهظ للطاقة واالفتقار إىل الشفافية‬ ‫يف اإلدارة االقتصادية‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫إعالن‬

‫شركة ليبيا للتأمني‬

‫بدعوة الجمعية العمومية لشركة ليبيا للتأمين‬ ‫استناد ًا ألحكام المادة رقم (‪ )203‬من القانون رقم (‪)23‬لسنة‬ ‫‪2010‬م بشأن النشاط التجاري تدعو هيئة المراقبة بشركة‬ ‫ليبيا للتأمين الجمعية العمومية للشركة لعقد اجتماعها‬ ‫العادي األول لسنة ‪2014‬م وذل��ك عند الساعة (‪)10:00‬‬ ‫العاشرة من صباح يوم االثنين الموافق ‪ 2014 / 6 / 23‬م‬ ‫بقاعة المؤتمرات بمجمع ذات العماد بطرابلس وذلك‬ ‫لمناقشة جدول األعمال اآلتي‪:‬‬ ‫البند األول ـ استعراض تقرير عن نشاط الشركة‬ ‫للسنة المالية المنتهية في ‪ 2012 / 12 / 31‬م ‪.‬‬ ‫البند الثاني ـ استعراض تقرير هيئة المراقبة عن نشاط‬ ‫الشركة للسنة المالية المنتهية في ‪31/12/2012‬م‪.‬‬

‫البند الثالث ـ استعراض تقرير المراجع الخارجي‬ ‫عن الميزانية العمومية وحسابات النتيجة للسنة‬ ‫المالية المنتهية في ‪ 2012 / 12 / 31‬م‪.‬‬ ‫البند الرابع ـ المصادقة على الميزانية العمومية‬ ‫وحسابات النتيجة للسنــــة المالية المـــنتهية في‬ ‫‪ 2012 / 12 / 31‬م واعتماد مقترح توزيع األرباح‪.‬‬ ‫البند الخامس ـ تعيين مراجع حسابات خارجي لفحص‬ ‫حسابات الشركة للسنة المالية ‪ 2013‬م وتحديد‬ ‫أتعابه‪.‬‬ ‫البند السادس ـ إعادة تشكيل مجلس اإلدارة‪.‬‬

‫وفي حالة عدم اكتمال النصاب القانوني سيعقد االجتماع في اليوم التالي في ذات المكان والزمان المحددين في اإلعالن‪.‬‬

‫إعالن‬

‫مصرف شمال أفريقيا‬

‫إعالن عطاء في مناقصة عامة‬ ‫يعلن مصرف شمال أفريقيا عن رغبته في توريد وتركيب ونقل مولدات كهربائية بمقار فروعه داخل مدينة طرابلس‬ ‫(اإلدارة العامة الظهرة ـ فرع سوق الجمعة ـ فرع تاجوراء) وذلك وفق كراسة المواصفات المعدة لهذا الغرض فعلى الشركات‬ ‫المتخصصة في مجال األعمال الكهربائية ولها القدرة على تنفيذ األعمال وترغب في الدخول في مناقصة عامة التقدم‬ ‫للحصول على نسخة من كراسة المواصفات وتقديم عرضها في ظرف مغلق بالشمع األحمر مرفق به صك مصدق بما‬ ‫يوازي ( ‪ ) ٪ 1‬من قيمة العرض يسلم إلى السيد ‪ /‬مقرر لجنة العطاءات بمقر اإلدارة العامة الظهرة مرفق به ملف‬ ‫متكامل بالمستندات القانونية للشركة وشهائد الخبرة في هذا المجال على أن تستلم كراسة المواصفات من قبل إدارة‬ ‫التجهيزات والخدمات بمقرها الكائن بفرع المصرف سوق الجمعة وآخر موعد لتقديم العروض هو يوم الخميس الموافق‬ ‫‪2014 / 06 / 12‬م على أن يتم فتح المظاريف بحضور جميع المتقدمين يوم األربعاء الموافق ‪2014 / 06 / 18‬م على تمام‬ ‫الساعة الثانية عشرة ظهر ًا بمقر اإلدارة العامة بشارع خالد بن الوليد بمنطقة الظهرة طرابلس‪.‬‬ ‫لجنة العطاءات‬

‫‪7‬‬


‫متابعـة‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪�11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫‪8‬‬

‫التعصب والعنصرية ‪ ..‬حربٌ لضرب الثقافة وغرس الجهوية‬ ‫ورد تعريف (العنصرية)‬ ‫في المعاجم العربية بأنها‬ ‫مذهب المتعصبين لعنصرهم‪،‬‬ ‫أي جنسهم أو لمذهبهم‪،‬‬ ‫والتمييز العنصري َم ْذ َه ٌب‬

‫َقائ ٌِم َع َلى َّ‬ ‫الت ْف ِر َقةِ َب ْينَ ا ْل َب َش ِر‬ ‫ِب َح َس ِب ُأ ُصول ِِه ُم ا ْل ِج ْن ِس َّيةِ‬ ‫َو َل ْون ِِه ْم‪.‬‬

‫ُ‬ ‫وتع ّرف العنصرية في‬

‫نصوص المنظمة الدولية‬ ‫أنها‪:‬أي‬ ‫(األمم المتحدة) على‬ ‫ّ‬ ‫تمييز أو استثناء أو قيد أو‬ ‫مبني على الجنس أو‬ ‫تفضيل‬ ‫ّ‬ ‫اللون أو الوراثة أو القومية‬ ‫أو األصل العرقي‪.‬‬

‫إذ ًا العنصرية هي التعصب‬ ‫للقبيلة أو النسب أو العرق‬ ‫أو اللون‪..‬‬

‫نهلة الترهوني‬

‫(غيرنا) ك��درا وطينا‪ ،‬إنه مجتمع‬ ‫مع احتقار الطرف اآلخ��ر‪ ،‬والعنصرية تج ّر ‪ :‬مع أننا أمة لها من اإلرث‬ ‫منغلق متعصب وغير بنّاء التفكير‪.‬‬ ‫صاحبها إلى اإليمان والتصديق بتفوق جنس الديني واالجتماعي ما يجعل‬ ‫هذا هو المجتمع الليبي في حالة‬ ‫معين أو مجموعة عرقية معينة‪ ،‬س��واء من منها أمة متسامحة منفتحة‬ ‫استقراره‪ ،‬أما بعد الثورة فقد ازدادت‬ ‫الناحية األخالقية أو الحيوية على باقي األعراق على اآلخر بامتياز‪ ،‬غير أننا‬ ‫حدة االنفالت على كافة المستويات‬ ‫واألجناس‪ ،‬وأن المعاملة الطيبة يجب أن تقتصر لألسف غادرنا ه��ذه القيم‬ ‫‪ ،‬بل وحتى في إطار تشبه الضحية‬ ‫التعصب النبيلة وتملكتنا العصبية‬ ‫على فئة معينة دون سواها‪ ،‬وقد يبلغ ّ‬ ‫بالجالد‪ ،‬في محاولة لرد الفعل عن‬ ‫ح ّد ًا متطرف ًا فيو ّلد االضطهاد أو االزدراء ألفراد أو بكل مظاهرها‪ ،‬واألسباب‬ ‫الغبن الذى أصابهم‬ ‫متعددة غير أن سنوات‬ ‫فئات أخرى‪.‬‬ ‫فهل تفشى وباء العنصرية والتعصب هذا في القمع واالستبداد زادت في الصديق بودوارة‬ ‫ابان حكم القذافي‪،‬‬ ‫وأص��ب��ح المشهد‬ ‫مجتمعنا الليبي! ‪ ،‬هل فع ًال أصبح المجتمع الليبي تعميقها وبالتالي لم يتسنَ‬ ‫بشكل ع��ام يمثل‬ ‫منغلق ًا على نفسه يأبى تقبل أي اختالف عنه! لنا خوض التجربة ‪ ،‬وأعتقد‬ ‫حالة انتفاء الخوف‬ ‫هل أصبحت القبلية و التشدد الديني والعنصرية بأن ما نراه اآلن هو إفراز طبيعي ونستطيع‬ ‫ما سبب االنفالت‬ ‫العرقية هي من سمات المجتمع الليبي! السيما أن نقول ‪ :‬بأننا بدأنا اآلن في مواجهة أنفسنا‬ ‫‪ ،‬فالمقموع حين‬ ‫وأننا نرى ب��وادر حروب جراء التعصب الديني ومكاشفتهاوهذاسيقود‬ ‫يفلت من عقاله‪،‬‬ ‫ح��ت��م��ا إل���ى تصحيح‬ ‫والقبلي و‪!...‬‬ ‫يحتاج زمنا طويال‬ ‫يقول الكاتب الصديق اب��ودوارة ‪ :‬مجتمعنا المسار‪.‬‬ ‫حسن االمين حسن ح��ت��ى يستعيد‬ ‫(العنصريةوالتعصب‬ ‫لم يكن منذ نشأته في العصور الغابرة غريب ًا‬ ‫توازنه‪ ،‬وهو في‬ ‫عن العصبية ‪ ،‬فالمعتاد في أي مجتمع قبلي هي من سمات المجتمع‬ ‫هذا الزمن سيرتكب كمية كبيرة من‬ ‫أن العصبية هي عموده الفقري ‪ ،‬لكنها عصبية البدوي العشائري) ‪...‬‬ ‫الحماقات واألخطاء‪،‬‬ ‫ال��ش��اع��ر وال��ك��ات��ب‬ ‫ترى الوطن هو حدود ومضارب القبيلة ‪ ،‬وماعداه‬ ‫لكنني أعتقد أنه‬ ‫دول جوار ال غير ‪ ،‬لهذا قادت قبيلة « الجيلجامي» إدري��س المين استهل‬ ‫بالعمل على تسويد‬ ‫طالئع اإلغريق الغزاة إلى حدود شحات الحالية حديثه بقوله ‪ :‬لعل‬ ‫لتصرفهم عن أراضيها في أقصى الشرق ‪ ،‬من نافلة ال��ق��ول‪ :‬إن مالك مرسيط‬ ‫ث��ق��اف��ة المواطنة‬ ‫أخبروهم أن في شحات سماء مثقوبة ً‬ ‫ال��م��دن��ي��ة الحديثة‬ ‫داللة على المشاعر التمييزية بين‬ ‫التي تخلقها العالقات‬ ‫غزارة المطر وبالتالي خصوبة األرض ‪ ،‬تركوهم الناس هي من أهم سمات المجتمع البدوي‬ ‫ال��م��دن��ي��ة ول��ي��س‬ ‫هناك ومضوا ‪ ،‬اعتقدوا أنهم بذلك قد تخلصوا العشائري ‪ ،‬والذي يتميز بروح التعالي من‬ ‫القبلية العشائرية‪،‬‬ ‫من الغزو ‪ ،‬وص��دروه لغيرهم ‪ ،‬لكنهم أدركوا مواطنيه تجاه فئاته المختلفة أو تجاه‬ ‫سنتمكن من اجتياز‬ ‫خطأهم بعد ذلك عندما سيطر اإلغريق على كل اآلخرين من الناس‪ ،‬والمجتمع الليبي لم‬ ‫لمياء شرف الدين ه��ذه المرحلة التي‬ ‫الشرق الليبي ـ كما سيطر الفينيقيون على غربه‪ .‬تتكون فيه ثقافة المدينة التي تؤمن‬ ‫ال نمثل نحن فيها‬ ‫ما نشكو منه اليوم هو العنصرية ‪ ،‬فهذه بالمواطنة بين أناس متنوعين بغض النظر‬ ‫استثناء م��ن األم��م‬ ‫اآلف��ة ل��م تكن ضمن المكونات الثقافية عن أصولهم أو أعراقهم‪ ،‬بل إن المسيطر هو‬ ‫لمجتمعنا ‪ ،‬كان األبيض واألسود الغني والفقير ثقافة البداوة والعشيرة التي تعتبر أن ابن عمك األخرى التي مرت بتجارب مماثلة وتجاوزتها إلى‬ ‫الشرق والغرب والجنوب كتلة سكانية واحدة ال الساكن في مدينة بعيدة أقرب إليك من جارك خلق مجتمع مدني ديمقراطي يسود االحترام بين‬ ‫تفاوت بينها ‪ ،‬حتى إنّ عالقات المصاهرة بين الساكن معك في نفس المبنى‪ ،‬رغم أن الثاني هو أعضائه‪.‬‬ ‫السيدة لمياء شرف الدين (أستاذة في مجال‬ ‫أجزاء الوطن كانت هي األعلى بين مثيالتها في من يشاركك الحياة بكل ما فيها‪ ،‬فحين ينقطع‬ ‫الدول العربية ‪ ،‬اآلن ثمة من يعبث بهذا النسيج الكهرباء على المبنى‪ ،‬فأنت وجارك ‪ -‬ال ابن عمك‪ -‬التاريخ واآلثار) قالت ‪ :‬إن (العنصرية والتعصب)‬ ‫مصطلحان ليسا بمستحدثين أو باألحرى‬ ‫‪ ،‬هناك من يصدر لنا وهم ًا مفاده أننا لسنا شعب ًا المتضرران‪.‬‬ ‫كما ذكر السيد إدريس أن المجتمع العشائري بمستجدين على الليبيين‪ ،‬فخالل اثنين وأربعين‬ ‫واحد ًا ‪ ،‬وأن الصحيح هو عكس الصحيح ‪.‬‬ ‫(العنصرية والتعصب هي نتاج حرب ممنهجة أيضا ال يقدس العمل اليدوي الحرفي المنتج ‪ ،‬عاما مارسهما الليبي وعمل على ترسيخهما في‬ ‫بل يحتقره ‪ ،‬ولذا فهذا هو سبب احتقار البعض المجتمع‪.‬‬ ‫لضرب الثقافة و غرس الجهوية)‪.‬‬ ‫وتابعت السيد لمياء قولها ‪ :‬فنتيجة ما‬ ‫تقول السيدة فوزية المنصوري (اختصاصية الذي نراه للذين يعملون من أجلنا من الجنسيات‬ ‫اجتماعية ومديرة إدارة التخطيط في وزارة األخرى‪ ،‬فالمجتمع القبلي العشائري ‪ ،‬يعتمد على حبا الله به بالدنا من ثروة نفط ّية جعلها في‬ ‫الشباب والرياضة) ‪ :‬إن المجتمع الليبي مجتمع ال منطق‪ :‬ونشرب إن وردنا الماء صفوا ويشرب مصاف الدول الغن ّية‪ ،‬تر ّفع أهلها على غيرهم‬ ‫من الشعوب ‪ ،‬فكان ينظر ألصحاب جنسيات‬ ‫يتقبل اآلخر لألسف‪ ،‬و هذا نتاج حرب ممنهجة‬ ‫الدول المجاورة لليبيا من الدول الفقيرة «حسب‬ ‫لضرب الثقافة وغ��رس القبلية والجهوية‬ ‫المفهوم الليبي» بنظرة دونية ‪ ،‬حتّى إنّ هذه‬ ‫المتعصبة وجعلها قنبلة موقوتة لمدة ‪42‬عام ًا‪.‬‬ ‫الرؤية الدون ّية طالت العائدين إلى ليبيا من‬ ‫وذكرت السيدة فوزية بأن الحل لهذه المشكلة‬ ‫تونس أو بالد المشرق مصر وسوريا ‪ ،‬الذي كانوا‬ ‫يأتي بمحاربة ثقافة الجهل والجهوية وتوحيد‬ ‫قد رحلوا إليها أيام االحتالل اإليطالي لليبيا‪،‬‬ ‫الصف بانتمائنا للوطن الواحد ‪ ،‬وذلك يكون‬ ‫وأطلقوا عليهم مصطلح «عائدون»‪.‬‬ ‫بالحوار والجلوس على مائدة ليبيا التي زادها‬ ‫وذكرت السيدة لمياء أن الدولة لم تعمل إال‬ ‫التنوع الذي تتميز به من تبو وأمازيغ وعرب‬ ‫لترسيخ مفهوم تعالي مجموعة على أخرى من‬ ‫أيديولوجيات مختلفة دون النظر للماضي وكل‬ ‫خالل اعتماد السلطة على العصبية القبلية‪.‬‬ ‫هذا يتحقق بـ(تفعيل العدالة االنتقالية) ‪،‬ليفهم‬ ‫فنراها تقدم قبيلة على أخ��رى وتجعلها في‬ ‫الجميع بأن ما يجمعهم هو وطن واحد والبد من‬ ‫مناصب الدولة األولى‪.‬‬ ‫الحوار ثم الحوار ثم الحوار‪.‬‬ ‫وأخيرا قالت السيدة لمياء ‪ :‬وإننا نرى اليوم‬ ‫فيما قال الناشط السياسي السيد حسن األمين‬

‫‪،،‬‬

‫مجتمعنا لم يكن منذ‬ ‫نشأته في العصور‬ ‫الغابرة غريب ًا عن‬ ‫العصبية‬

‫‪،،‬‬

‫عنصرية وما يوازيها من عملية إقصاء و تعصبا‬ ‫قبليا يزداد ق ّوة مع سيطرة السالح‪ ،‬فهو ميراث‬ ‫ليس سه ًال التخ ّلص منه ‪ ،‬وهو شأن التعصب‬ ‫للرأي الواحد ‪ ..‬إنها ثقافة مجتمع‪ ،‬وإذا ما أردنا‬ ‫الخالص منها فرهاننا على الجيل القادم‪ ..‬أطفالنا‬ ‫اليوم‪.‬‬ ‫رئيس المكتب اإلعالمي بالهالل األحمر مالك‬ ‫مرسيط قال ‪ :‬بداية إن تمسك المجتمع بقيمه‬ ‫وأعرافه وتقاليده غير المسيئة لآلخرين ليس‬ ‫تعصب ًا سلبي ًا‪ ،‬بل هو نوع من األصالة والحفاظ‬ ‫على الهوية وممارسة حق التعبير عن الذات‪،‬‬ ‫لكن ما نعاني منه في مجتمعنا هو بروز توجهات‬ ‫تعصبية سلبية في أوساط معتنقيها ضد اآلخر‪.‬‬ ‫ويتابع السيد مالك حديثه بالقول ‪ :‬لوعدنا إلى‬ ‫الوراء قليال لوجدنا هناك تكريس ًا لظاهرة القبلية‬ ‫العصبية من شرائح المجتمع الذي نعيش فيه‪،‬‬ ‫ورغم أننا أصبحنا نعيش بمستوى ال بأس‬ ‫به من الحضارة الحديثة مع ذلك نرى بعض‬ ‫مظاهر هذه القبلية على السطح‪ ،‬والتي‬ ‫عمل على إذك��اء نارها بعض الناس الذين‬ ‫يحرصون على السير بنا إلى مسار الجهل‬ ‫والتخلف‪.‬‬ ‫وذكر السيد مالك أن اختالف اآلراء هو‬ ‫ش��يء م��وج��ود بالفطرة ‪ ،‬فالخالف شيء‬ ‫طبيعى وسنة كونية ال ولن يزول إلى أن‬ ‫يرث الله األرض ومن عليها‪ ،‬فمن المستحيل‬ ‫التوافق التام في أي مجتمع ‪ ،‬بل إن الخالف‬ ‫في المجتمع الواحد أمر يزيده ثراء طالما‬ ‫هناك أدب للخالف واحترام للحوار ‪ ،‬ولكن‬ ‫لألسف هذا ما يفتقر له مجتمعنا ‪ ،‬فمن‬ ‫ينظر بمجتمع اآلن وخاصة في الوقت الحالي‬ ‫يرى العجب العجاب ‪ ،‬فأصبح من يختلف معي‬ ‫في الرأي هو عدو لي أحاربه وأقاتله إلى أن‬ ‫وصل األم��ر إلى سفك الدماء خاصة و بعد‬ ‫انتشار السالح وتعددت أدوات القتل حتى‬ ‫أصبح القوي منا يأكل الضعيف‪.‬‬ ‫و في ختام حديثه قال السيد مالك ‪ :‬البد‬ ‫لنا من الحوار لتقريب وجهات النظر والتقليل‬ ‫من الشقاق ‪ ،‬ففي الحوار تقديم لبدائل عديدة‬ ‫تجنبنا الصدام‪ ،‬وكذلك بدعم القوانين و‬ ‫التشريعات التي تنص على حقوق اإلنسان‪.‬‬ ‫السيد عصام القبائلي (ناشط في المجتمع‬ ‫المدني) قال ‪ً :‬‬ ‫بداية‪ ،‬نعم نحن شعب عنصري‬ ‫بامتياز و خاصة بعد الثورة فأصبحنا نصنف‬ ‫المدن بالثائرة والمدن غير الثائرة ‪ ،‬و كذلك‬ ‫أصبحنا نسمع مصطلحات غريبة كـ( هذا دبل‬ ‫شفرة ) فيما سكان بعض المدن عندما غادورها‬ ‫إبان الثورة و من ثم عادوا أصبح ُيطلق عليهم‬ ‫مصطلح (عائدون)! رغم أن الكثير منهم غادر‬ ‫البالد خوفا على عرضه‪ ،‬وطبعا كل هذا يرجع‬ ‫إلى موروثها الثقافي حيث إن مجتمعنا ال‬ ‫يعرف ثقافة الحوار و تقبل الرأي والرأي‬ ‫اآلخر‪ ،‬وعالج هذا األمر يبدأ بتدريس أسس الحوار‬ ‫لطالب المراحل األولى بالتعليم اإللزامي وكذلك‬ ‫بتكثيف دور اإلعالم بتوعية المواطن بثقافة‬ ‫الحوار و مردودها على الفرد و الوطن‪.‬‬


‫تقرير‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫امل��ش��ه��د ال��ل��ي��ب��ي يف ع��ي��ون اإلع��ل�ام األج��ن��ب��ي‬

‫ذكر تقرير أوردته (‪ )BBc‬أن‬ ‫الوضع يف ليبيا يعاني من‬ ‫االضطرابات السياسية منذ‬ ‫اإلطاحة بنظام القذايف يف‬ ‫أكتوبر من عام ‪.2011‬‬ ‫وأنه يف ثاني أكبر مدن‬ ‫البالد تسببت الجماعتان‬ ‫المسلحتان المتصارعتان‬ ‫يف انقسام الرأي العام حول‬ ‫مسؤولية أي منهما عن‬ ‫أعمال العنف األخيرة‪.‬‬ ‫تزايدت الحشود حول نعش‬ ‫رمزي وتصاعدت هتافاتهم‬ ‫يف ميدان الشهداء بالعاصمة‬ ‫طرابلس‪.‬‬ ‫وكان هذا االحتجاج ضد‬ ‫جماعة أنصار الشريعة‪ ،‬وهي‬ ‫الميليشيا المسلحة التي‬ ‫كتب اسمها فوق النعش‬ ‫الخشبي الرمزي‪.‬‬ ‫ليبيا الجديدة‬

‫وبعد أن تهشم النعش عىل األرض‪،‬‬ ‫تعالت صيحات أخرى‪ ،‬لكن هذه المرة‬ ‫تأييد ًا للواء (خليفة حفتر) الذي يقود‬ ‫حملة عسكرية ض��د جماعة أنصار‬ ‫الشريعة وغيرها من الميليشيات‬ ‫اإلسالمية‪.‬‬ ‫وكان من بين المحتجين شاب ناشط‬ ‫من بنغازي‪ ،‬وهي المدينة المضطربة‬ ‫التي تقع شرقي ليبيا‪ ،‬حيث أعلن‬ ‫(حفتر) عن حملته العسكرية وبدأها‬ ‫بهجوم جوي وبري قبل أسابيع‪.‬‬ ‫ويؤيد الناشط حملة (حفتر) بالرغم‬ ‫من أنه لديه أصدقاء أعضاء يف جماعة‬ ‫أنصار الشريعة‪.‬‬ ‫ويقول‪" :‬هذا هو الحل الوحيد‪ ،‬لقد‬ ‫عانت بنغازي كثير ًا"‪.‬‬ ‫و ُيسمع ه��ذا ال��ك�لام بشكل متكرر‬ ‫يف أنحاء ليبيا‪ ،‬حيث تكتسب حملة‬ ‫(حفتر)‪ ،‬التي سماها عملية الكرامة‪،‬‬ ‫تأييد ًا من جماعات متباينة تبدأ‬ ‫من الجيش الساخط عىل األوض��اع‬ ‫والشرطة وضباط القوات الجوية‪ ،‬إىل‬ ‫السياسيين واألفراد‪.‬‬ ‫لقد توحد الجميع ضد ما اعتبروه‬ ‫خصم ًا مشترك ًا‪ ،‬تجسد يف الميليشيات‬ ‫القوية واألجنحة السياسية التي‬ ‫يرونها داعمة لهم‪.‬‬ ‫وي��ت��ه��م حفتر ه����ؤالء باختطاف‬ ‫المؤسسات الديمقراطية الهشة يف‬ ‫البالد‪.‬‬

‫وأث���ارت حملة (حفتر) أعمال عنف‬ ‫خطيرة‪ ،‬لكنها أث���ارت كذلك أكبر‬ ‫المظاهرات التي شهدتها ليبيا منذ‬ ‫سقوط القذايف عام ‪.2011‬‬ ‫ويصر بعض المتظاهرين عىل أنهم‬ ‫ي��ؤي��دون الحملة العسكرية وليس‬ ‫شخص اللواء (حفتر)‪.‬‬ ‫ولقي شعار عملية الكرامة صدى‬ ‫واس��ع� ًا‪ ،‬حيث سئمت الجماهير من‬ ‫انعدام القانون وسيطرة الميليشيات‬ ‫عىل الشارع‪.‬‬ ‫وخالل العام اآلخير‪ ،‬اختطف مسلحون‬ ‫من ميليشيات متنوعة األيدلوجيات‬ ‫رئيس الوزراء لفترة قصيرة‪ ،‬وهاجموا‬ ‫مقر المؤتمر الوطني المنتخب عدة‬ ‫مرات‪.‬‬ ‫كما اختطفوا دبلوماسيين أجانب‪،‬‬ ‫وحاصروا موانئ النفط شرقي البالد‪،‬‬

‫ما تسبب بضعف المصدر الرئيس‬ ‫لدخل البالد‪.‬‬ ‫وبعد نحو ثالث سنوات من إشتعال‬ ‫االنتفاضة ض��د ال��ق��ذايف‪ ،‬أصبحت‬ ‫بنغازي تتجاذبها عدة اتجاهات‪.‬‬ ‫فقد أدى األمن المتدهور إىل وقوع‬ ‫سلسلة اغ��ت��ي��االت يتهم (حفتر)‬ ‫الميليشيات اإلسالمية بالمسؤولية‬ ‫عنها‪.‬‬ ‫ويمكن مشاهدة العلم األسود المرتبط‬ ‫بجماعة أنصار الشريعة ومجموعات‬ ‫أخرى متطرفة‪ ،‬يرفرف يف الشوارع أو‬ ‫مرسوم ًا عىل الجدران يف بعض أفقر‬ ‫ضواحي بنغازي‪.‬‬ ‫كذلك أصبح ظهور طائرات التجسس‬ ‫األمريكية دون طيار وسماع صوتها‬ ‫شيئ ًا مألوف ًا ل��دى سكان المدينة‬ ‫المستنفرة‪.‬‬

‫من جهة أخرى ذكر تقرير أورده موقع‬ ‫مغاربية أنه ومع اشتداد االشتباكات‬ ‫يف بنغازي ورحيل العمالة األساسية‬ ‫من ليبيا‪ ،‬يواجه الليبيون مستقب ًال‬ ‫مجهو ًال‪.‬‬ ‫ففي يوم االثنين ‪ 2‬يونيو‪ ،‬أسفرت‬ ‫م��واج��ه��ات ش��رس��ة بين اإلسالمين‬ ‫وقوات اللواء (خليفة حفتر) عن مقتل‬ ‫‪ 21‬شخص ًا يف بنغازي‪ ،‬فيما سقط‬ ‫‪ 11‬جندي ًا عىل األقل من بين القتىل‬ ‫وأصيب أزيد من ‪ 100‬شخص بجراح‬ ‫حسب مسؤويل المستشفى‪.‬‬ ‫وتعتبر هذه المواجهات األكثر دموية‬ ‫منذ اغتيال ‪ 76‬شخص ًا أواس��ط مايو‬ ‫عندما أطلق (حفتر) هجوم ًا تحت اسم‬ ‫"‪ ‬عملية الكرامة‪ " ‬لتطهير ليبيا من‬ ‫اإلرهابيين‪.‬‬ ‫رحيل الخبراء والعمال األجانب من ليبيا‬

‫ﺳﺎﺭﻉ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﺎﻗﺔ ﻛﺄﺱ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﺍﻟﻴﻮﻡ !‬ ‫ً‬ ‫ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ ﻭﺣﺼﺮﻳﴼ ﻋﻠﻰ ﻗﻨﻮﺍﺕ ‪beIN SPORTS‬‬ ‫*ﺑﺈ‬

‫ﻣﻜﺎ‬ ‫ﻧﻚ ﺍﻟ‬

‫ﺪ‬

‫ﻓﻊ ﺷ‬ ‫ﻬﺮﻳﴼ‬

‫‪ ١٢‬ﺷﻬﺮ*‬

‫‪215‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﻴﺮﻳﻜﻲ‬

‫‪ ٣‬ﺃﺷﻬﺮ‬

‫‪120‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﻴﺮﻳﻜﻲ‬

‫ﺍﻟﻤﺠﺪ ﻟﻼﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻴﺎﺕ‪ | 0925009784 :‬ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻔﻴﺮ ﻟﻠﺘﻮﺯﻳﻊ ﺍﻟﺮﻗﻤﻲ‪0214780133 :‬‬ ‫ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻴﺎﺕ‪ | 0924104044 :‬ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﻀﻴﺎﻓﺔ‪0213514545 :‬‬ ‫ﺗﻄﺒﻖ ﺍﻟﺸﺮﻭﻁ ﻭﺍﻷﺣﻜﺎﻡ )‪(www.beinsports.net/offers‬‬

‫ﺗﺸ‬

‫ﻤ‬

‫ﻣ‬

‫‪9‬‬

‫يعتبر تهديد ًا جديد ًا لكل القطاعات‪،‬‬ ‫ومنها الصحة والتعليم والبناء‪.‬‬ ‫وبحسب «سالم لنقي»‪ ،‬طبيب مختص‬ ‫بجراحة العظام بمركز بنغازي الطبي‪،‬‬ ‫فإن ع َّمال الرعاية الصحية األجانب‬ ‫يغادرون ليبيا يف مجموعات كبيرة‪،‬‬ ‫والمواطنون هم من يدفع الثمن‪.‬‬ ‫وقال الطبيب لمغاربية "لقد توقفت‬ ‫العمليات الكبرى ك��زرع المفاصل‬ ‫والتنظير الباطني (إندوسكوبي)‬ ‫وبرامج التعاون الدويل وتبادل الخبرات‬ ‫بين ليبيا والدول األخرى وذلك لعدم‬ ‫وجود مطارات مفتوحة نتيجة لهذه‬ ‫االشتباكات المسلحة"‪.‬‬ ‫وق���ال‪" :‬يمثل الرعايا األج��ان��ب يف‬ ‫مجال الصحة ال��س��واد األع��ظ��م من‬ ‫طاقم التمريض وسنضطر لالستعانة‬ ‫بالمتطوعين قلييل الخبرة لخدمة‬ ‫ال��م��رض��ى‪ ،‬وه���ذا يعني ض��ي��اع كل‬ ‫المجهودات الكبيرة والتي قام بها‬ ‫القائمون عىل تحسين الوضع الصحي"‪.‬‬ ‫ويضيف «لنقي» إىل جانب تدمير ما‬ ‫تبقى وما بني خالل األع��وام الثالثة‬ ‫المنصرمة من البنية التحتية للصحة‪.‬‬ ‫«عبدالسالم الجهاني»‪ ،‬مهندس‪،‬‬ ‫ق��ال‪" :‬لقد تسببت االشتباكات يف‬ ‫خسائر فادحة يف األم��وال من رأس‬ ‫المال الليبي‪ ،‬حيث هرب أغلب الع َّمال‬ ‫األجانب من ليبيا خوفا عىل حياتهم من‬ ‫القصف العشوائي واالعتداء عليهم"‪.‬‬

‫ﻞ‬ ‫ﺍﻟﺒﺎ‬

‫ﻗﺔ‬ ‫ﺍ‬ ‫ﺷ‬

‫ﺠﺎﻧﴼ‬

‫ﺘ‬ ‫ﺮﺍﻙ‬

‫ﺍﺑﺘﺪﺍﺀ ﻣﻦ‬ ‫ﺃﺟﻬﺰﺓ ﺍﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ‬ ‫ً‬

‫‪42‬‬

‫ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﺮﻳﻜﻲ‬


‫اعالن‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شبعان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪10‬‬


‫اعالن‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪11‬‬


‫الريا�ضة‬

‫�إ�شراف ‪ :‬خالد القا�ضي ‪K _alqadi@yahoo.com‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبـــان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يـــونــيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫‪12‬‬

‫“الدامجة”‪ ..‬مستعدون‬ ‫للدور السداسي‬

‫دوري أبطال أفريقيا‬

‫األهلي ببنغازي يرفض الخسارة أمام وفاق سطيف الجزائري‬ ‫انتزع فريق األهيل ببنغازي ‪ ،‬السبت ‪ ،‬تعاد ًال ثمين ًا " رافض ًا‬ ‫بهدف لمثله‬ ‫للخسارة " أمام نظيره وفاق سطيف الجزائري ٍ‬ ‫ضمن مباريات الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات من‬ ‫دوري أبطال أفريقيا‪.‬‬ ‫افتتح تسجيل األه��داف فريق وفاق سطيف عن طريق‬ ‫العبه "رشيد ناجي" يف الدقيقة األخيرة من زمن المباراة األول‬

‫بهدف نظيف‪ ،‬وعاد‬ ‫لينتهي األخير بتقدم الفريق الجزائري ٍ‬ ‫األهيل ببنغازي يف الزمن اإلضايف من المباراة وعدل النتيجة‬ ‫عن طريق الالعب "عبدالسالم الفيتوري" من ضربة جزاء لتنتهي‬ ‫المباراة بهدف لكال الفريقين‪ ،‬وبهذا التعادل ينال األهيل‬ ‫ببنغازي نقطة إىل رصيده ليصبح بواقع ‪ 4‬نقاط من ‪ 3‬مباريات‪،‬‬ ‫وبهذه النتيجة يعتيل وفاق سطيف صدارة المجموعة مؤقتا‬

‫ب‪ 5‬نقاط ‪ ،‬فيما يحل األهيل بنغازي ثالثا ب‪ 4‬نقاط يف انتظار‬ ‫مباراة أمس األحد بين الجارين التونسيين الصفاقسي والترجي‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر أن المباراة أداره��ا طاقم تحكيم موريتاني‬ ‫بقيادة الحكم لمغيفري ولد عايل‪ ،‬ويساعده كل من وار عبد‬ ‫الرحمن وجا الحسن‪ ،‬والحكم الرابع حماد محمد‪ ،‬وراقب هذه‬ ‫المباراة السوداني طارق عطا صالح‪.‬‬

‫الشموع يواصل صدارته لدوري الهوكي‬

‫واصل فريق الشموع صدارته للدوري الليبي للهوكي بعد فوزه الجمعة عىل فريق الغرارات بملعب نادي حي دمشق‬ ‫ضمن منافسات الجولة الثالثة واألخيرة لمرحلة الذهاب من الدوري الليبي للهوكي‪ ،‬ففي المباراة األوىل فاز فريق الشموع‬ ‫عىل فريق الغرارات بأربعة أهداف مقابل ثالثة ‪ ،‬ويف المباراة الثانية استطاع فريق الصباح تحقيق فوز كبير عىل فريق‬ ‫حي دمشق بستة أهداف دون رد‪ ،‬وبذلك تصدر فريق الشموع فرق المسابقة بعد ختام مرحلة الذهاب برصيد تسع نقاط ‪،‬‬ ‫يليه فريق الصباح بست نقاط ثم فريق الغرارات بثالث نقاط ‪ ،‬فيما ّ‬ ‫حل فريق حي دمشق يف المركز األخير بدون نقاط‪.‬‬

‫غداً اللقاء النهائي بني االتحاد‬ ‫والنصرعلى كأس السلة‬

‫أصدر االتحاد الليبي لكرة السلة قرارا حدد بموجبه يوم غد الثالثاء‬ ‫موعد ًا للمباراة النهائية لكأس ليبيا لكرة السلة والتي ستجمع فريقي‬ ‫النصر واالتحاد بمجمع سليمان الضراط ببنغازي ‪.‬‬ ‫جاء هذا اللقرار يف مراسلة بعث بها االتحاد الليبي لكرة السلة لنادي‬ ‫النصر ‪ ،‬يشار إىل أن الموعد السابق للمباراة كان الجمعة إال أن االتحاد‬ ‫الليبي للعبه قرر تأجيلها بسبب عدم حصول فريق االتحاد عىل تذاكر‬ ‫للسفر لمدينة بنغازي‪.‬‬

‫بدى مدرب فريق الوحدة لكرة القدم "جالل الدامجة"‬ ‫سعادته بالمعسكر الذي أقامه الفريق بتونس استعدادا‬ ‫للدور السداسي لكرة القدم‬ ‫وق��ال "ج�لال الدامجة"‬ ‫يف تصريحات صحفية‬ ‫إن م��ع��س��ك��ر ال��ف��ري��ق‬ ‫بتونس قد حقق النتائج‬ ‫المطلوبة من خالل رفع‬ ‫اللياقة البدنية والتركيز‬ ‫عىل الجوانب الفنية ‪،‬‬ ‫بخاصة أن التدريبات‬ ‫تواصلت عىل فترتين ‪ ،‬وأضاف "الدامجة" أن الفريق قدم‬ ‫مباريات قوية واستطاع أن ينافس فرقا قوية بتونس أمثال‬ ‫الصفاقسي والنجم الساحيل اللذين قدم الفريق أمامهما‬ ‫مبارتين قويتين جعلت المتابعين للمبارتين ينبهرون من‬ ‫مستوى الفريق ‪ ،‬مؤكدا أن هناك العبين من فريق الوحدة‬ ‫وصلتهم عروض من نادي الصافسي لالنضمام للفريق األول ‪.‬‬ ‫يذكر أن فريق الوحدة قد أقام معسكرا قصيرا بتونس‬ ‫تخلله مبارتان وديتان األوىل مع الصفاقسي فقدها بهدفين‬ ‫لثالثة والثانية أمام النجم الساحيل أيضا فقدها بذات‬ ‫النتيجة ‪.‬‬

‫اتحاد الكرة الليبي يف الربازيل‬ ‫ذكرت الصفحة الرسمية لالتحاد الليبي لكرة القدم أن‬ ‫رئيس االتحاد الليبي لكرة القدم السيد "أنور الطشاني"‬ ‫ونائبه "عبدالله سالم" و أمين‬ ‫الصندوق باالتحاد الليبي لكرة‬ ‫ال��ق��دم " س��ع��د ال��دي��ن‬ ‫الذيب" سيحضرون‬ ‫االج����ت����م����اع‬ ‫ال���س���ن���وي‬ ‫"ل��ل��ف��ي��ف��ا"‬ ‫‪ ،‬وال����ذي‬ ‫س���ي���ع���ق���د‬ ‫ي���وم���ي ‪10‬‬ ‫و‪ 11‬من الشهر‬ ‫الحايل بمركز ترانس‬ ‫أمريكا للمعارض يف‬ ‫ساو باولو بالبرازيل‪.‬‬ ‫وذك��������ر ع��ض��و‬ ‫اإلع�لام باالتحاد الليبي‬ ‫"م��ص��ط��ف��ى ال��زوب��ي��ك" أن‬ ‫حضور االجتماع جاء بناء عىل دعوة من "كونغرس الفيفا"‬ ‫الموجهة إىل كل اتحادات كرة القدم بالعالم والتي يبلغ‬ ‫ّ‬ ‫عددها ‪ 209‬اتحادات ‪ ،‬وأضاف أن االجتماع سيتم خالله‬ ‫مناقشة عديد األمور المتعلقة باالتحاد الدويل لكرة القدم‬ ‫إضافة إىل مناقشة ثالث وثائق تم إرسالها إىل االتحادات‬ ‫الوطنية كافة ‪ ،‬يشار إىل أن االتحاد الدويل عادة مايقوم‬ ‫بمثل هذه االجتماعات قبل انطالق بطوالت كأس العالم‬ ‫لكرة القدم‪.‬‬

‫بثالث مواجهات ساخنة ‪..‬األربعاء انطالق الدوري السداسي‬ ‫حدد االتحاد الليبي لكرة القدم مباريات الدور السداسي‬ ‫لمسابقة دوري الدرجة األوىل للموسم الرياضي‬ ‫‪ ، 2014-2013‬وستجرى أوىل منافساته يوم‬ ‫األربعاء المقبل بمشاركة فرق االتحاد ‪ ،‬واألهيل‬ ‫طرابلس ‪ ،‬واألهيل بنغازي ‪ ،‬والمدينة ‪ ،‬والهالل‬ ‫والوحدة ‪ ،‬وستنطلق المباريات بثالث‬ ‫مباريات ‪ ،‬حيث سيلتقي االتحاد مع‬ ‫الهالل بملعب البيضاء ‪ ،‬وعىل‬

‫ملعب مصراتة سيتبارى األهيل ببنغازي مع الوحدة وبملعب‬ ‫طرابلس االهيل بطرابلس سيواجه المدينة ‪.‬‬ ‫وكشف االتحاد العام لكرة القدم الليبي يف النظام الذي‬ ‫سيتبعه يف هذا الدوري بأن الفريق المتحصل عىل أكبر نقاط‬ ‫هو الذي سيتحصل عىل البطولة‪ ،‬وأشارت المراسلة أنه يف‬ ‫حالة التساوي بين فريقين أو أكثر بين الفرق سيتم الرجوع‬ ‫إىل نتيجة المباراة بين الفريقين المتساويين أوال ثم الرجوع‬ ‫إىل فرق األهداف يف ماله وما عليه وثالث ًا يتم الرجوع إىل‬

‫الفريق الذي سجل أكثر عدد من األهداف يف مباريات الدور‬ ‫السداسي وإذا تواصل التساوي يتم الرجوع إىل لقاء فاصل ‪.‬‬ ‫ورد يف القرار أيضا أن االتحاد الليبي ألغى كل اإلنذارات‬ ‫لالعبين وتبقى عقوبة اإليقاف لمباراة واح��دة لالعب‬ ‫المتحصل عىل ثالث إنذارات ‪.‬‬ ‫يشار إىل أن إشاعات ترددت يف الفترة األخيرة مفادها أن‬ ‫االتحاد الليبي قد يؤجل مباريات الدور السداسي أو ينقلها‬ ‫للعب يف تونس ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شعبان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)441‬‬

‫رونالدو جاهز "للمونديال" ويعرتف‬ ‫باملهمة الصعبة ملنتخبه‬

‫أغلى ‪ 10‬منتخبات يف كأس العالم ‪! 2014‬‬

‫"م��ون��دي��ال" ال�برازي��ل‬ ‫يتغري اسمه ‪!..‬‬

‫أربع سنوات وعشاق كرة القدم عبر العالم ينتظرون‬ ‫كأس العالم ‪ 2014‬التي ستستضيفها البرازيل عىل‬ ‫أراضيها ‪ ،‬وليست الجماهير وحدها هي من كانت‬ ‫تنتظر المونديال بل إن الالعبين أيضا كانوا األكثر‬ ‫شوقا وقاتلوا ع�لى م��دار ه��ذه السنوات األرب��ع من‬ ‫أج��ل التواجد يف المونديال ‪ ،‬ولكن أن تقترب من‬ ‫الحلم وفجأة يضيع بسبب اإلصابة فهذه هي الحسرة‬ ‫بعينها ‪ ،‬ونظرا لكثرة مصابي منتخبات المونديال‬ ‫يف اآلون��ة األخيرة وابتعادهم عن المونديال بعدما‬ ‫كانوا عىل مشارف التواجد فيه انتشرت ص��ورة عبر‬ ‫شبكة التواصل االجتماعي ” التويتر ” تم تغيير فيها‬ ‫مسمى كأس العالم بدال من ‪ Fifa World Cup‬إىل ‪Fifa‬‬ ‫‪ Inguiers cup‬أي كأس الفيفا للمصابين ‪..‬وماهي‬ ‫إال صورة تعكس فعال مايحدث يف الفترة األخيرة من‬ ‫إصابات غريبة ألبرز النجوم يف المباريات التحضيرية‬ ‫وابتعادهم عن المونديال بسببها !‬

‫ستشهد كأس العالم المقبلة تواجد أبرز منتخبات العالم وأغىل‬ ‫نجوم اللعبة باستثناء بعض النجوم الذين فاتهم قطار كأس‬ ‫العالم ألسباب أخرى‪ ،‬وسوف نستعرض يف هذا التقرير أغىل‬ ‫تشكيالت المنتخبات المشاركة يف كأس العالم من حيث أسعار‬ ‫النجوم المتواجدة داخل البطولة‪:‬‬ ‫ منتخب البرازيل سعره‪ 417:‬ميون جنيه إسترليني‪ ،‬منتخب‬‫أسبانيا سعره‪ 315.2:‬مليون جنيه إسترليني ‪ ،‬منتخب بلجيكا‬

‫س��ع��ره‪ 222.7:‬مليون جنيه إسترليني‪ ،‬منتخب البرتغال‬ ‫س��ع��ره‪ 208:‬ماليين جنيه إسترليني‪ ،‬منتخب األرجنتين‬ ‫س��ع��ره‪ 199.1:‬مليون جنيه إسترليني ‪ ،‬منتخب فرنسا‬ ‫سعره‪ 183.8:‬مليون جنيه إسترليني ‪ ،‬منتخب إنجلترا سعره‪179.6:‬‬ ‫مليون جنيه إسترليني ‪ -‬منتخب ألمانيا سعره‪ 167:‬مليون جنيه‬ ‫إسترليني ‪ ،‬منتخب روسيا سعره‪ 166.5:‬مليون جنيه إسترليني‪،‬‬ ‫منتخب أوروجواى سعره‪ 137.8:‬مليون جنيه إسترليني ‪.‬‬

‫"شارابوفا" تتوج ببطولة فرنسا املفتوحة‬

‫أحرزت الروسية "ماريا شارابوفا" ‪ ،‬السبت‪ ،‬لقب بطولة فرنسا‬ ‫المفتوحة للتنس للمرة الثانية بعد تغلبها عىل الرومانية سيمونا‬ ‫هاليب بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بواقع ‪ 4-6‬و‪7-6‬‬ ‫و‪ 4-6‬يف المباراة النهائية لثاني البطوالت األربع الكبرى للموسم‬ ‫الحايل‪ ،‬وبذلك تحرز شارابوفا المصنفة السابعة التي حصدت‬ ‫اللقب يف روالن غاروس العام ‪ 2012‬لقبها الخامس يف البطوالت‬ ‫األربع الكبرى بعد تتويجها باللقب ويمبلدون يف ‪ 2004‬وأمريكا‬

‫المفتوحة العام ‪ 2006‬ويف أستراليا المفتوحة العام ‪.2008‬‬ ‫وقاتلت هاليب التي لم تخسر أي مجموعة قبل المباراة النهائية‬ ‫بكل شراسة إال أنها استسلمت بعد ثالث ساعات ودقيقتين من‬ ‫اللعب‪ ،‬بعد أطول مباراة نهائية للسيدات يف البطولة الفرنسية‬ ‫منذ ‪ ،1996‬وحسمت شارابوفا المباراة يف أول نقطة للحسم عندما‬ ‫فشلت الالعبة الرومانية المصنفة الرابعة يف إعادة كرة أمامية‬ ‫لالعبةالروسية‪.‬‬

‫تدرب نجم ريال مدريد ومنتخب البرتغال كريستيانو رونالدو‬ ‫بشكل طبيعي يف معسكر منتخب بالده‪ ،‬دون أن يشكو من‬ ‫أي ألم‪ ،‬وأصدر االتحاد البرتغايل لكرة القدم بيان ًا أكد فيه‬ ‫إكمال رونالدو وراؤول ميريليس التدريبات‪ ،‬وأنهما قادران‬ ‫عىل خوض المباراة الودية العاشرة من هذا الشهر أمام أيرلندا‪.‬‬ ‫صحيفة اآلس المدريدية أكدت بدورها أن الالعب ظهر بشكل‬ ‫جيد وأن مخاوف إدارة نادي ريال مدريد بشأن حالته انخفضت‬ ‫كثير ًا‪ ،‬ويف نفس السياق اعترف كريستيانو رونالدو نجم ريال‬ ‫مدريد أن منتخبه البرتغال ليس مرشح ًا للفوز بكأس العالم يف‬ ‫البرازيل والذي سينطلق يوم ‪ 12‬يونيو الجاري‪ ،‬مشير ًا إىل‬ ‫أن الوضع ليس بهذه السهولة وأن المهمة صعبة للتويج‬ ‫باللقب‪ ،‬وقال رونالدو من خالل موقع التواصل االجتماعي‬ ‫سبورت البوستر‪" :‬ذاهبون إىل مونديال البرازيل بروح معنوية‬ ‫مرتفعة للغاية‪ ،‬وسنحرص عىل تثبيت قدمنا عىل مالعب‬ ‫البطولة‪ ،‬ولدينا طموح كبير لكي نصنع المفاجأة والفارق‬ ‫هناك‪"،‬وأضاف‪" :‬علينا أن نمتلك قدر ًا كافي ًا من الوعي قبل‬ ‫وترو‪ ،‬وال بد أن‬ ‫خوض البطولة‪ ،‬وأن نحقق أهدافنا بهدوء ٍ‬ ‫نعمل جميعنا خطوة بخطوة وأال نفكر إال يف المباراة التي‬ ‫أمامنا‪".‬‬

‫"برانديلي" ‪ :‬كأس العالم آخر فرصة "لبالوتيلي"‬

‫إعالن‬

‫شركة جرمة ألعمال التوكيالت املالحية والشحن والتفريغ‬ ‫إعالن انعقاد اجتماع الجمعية العمومية العادي األول وغير العادي للعام ‪2014‬م‪.‬‬ ‫يدعو مجلس إدارة شركة جرمة ألعمال التوكيالت المالحية والشحن والتفريغ أعضاء الجمعية‬ ‫العمومية لالنعقاد يف اجتماع عادي وذلك يوم الثالثاء الموافق ‪ 2014 /6/24‬م عند الساعة‬ ‫العاشرة صباح ًا بمقر الشركة الكائن بمدينة طرابلس ‪ /‬زاوية الدهماني ‪ -‬لمناقشة بنود‬ ‫جدول األعمال‪:‬‬ ‫أو ًال ‪ /‬إطالة عمر الشركة‪.‬‬ ‫ثاني ًا‪ /‬تقرير عن نشاط الشركة ( البيان ‪ -‬المستهدف ‪ -‬المحقق ) والنتائج المترتبة عىل‬ ‫النشاط‪.‬‬ ‫ثالث ًا ‪ /‬المصروفات ( البيان ‪ -‬القيمة التقديرية ‪ -‬القيمة الفعلية ‪ -‬نسبة االنحراف )‬ ‫ومقارنتها باإليرادات‪.‬‬ ‫رابع ًا‪ /‬النفقات الرأسمالية‪.‬‬ ‫خامس ًا ‪ /‬المشاكل والمعوقات والحلول المقترحة‪.‬‬ ‫سادس ًا ‪ /‬المساهمة يف رأس مال بعض الشركات ( كل حسب حالتها )‪.‬‬ ‫سابع ًا ‪ /‬الضمانات لدى الغير‪.‬‬ ‫ثامن ًا‪ /‬تخريد السيارات غير الصالحة لالستعمال واألثاث واألجهزة غير الصالحة لالستعمال‪.‬‬ ‫تاسع ًا‪ /‬النظر يف موضوع الفندق ( واتخاذ قرار باالستثمار أو البيع )‪.‬‬ ‫عاشر ًا ‪ /‬تعيين مراجع حسابات خارجي ‪.‬‬ ‫حادي عشر ‪ /‬ما يستجد من أعمال ‪.‬‬

‫قال "تشيزاري براندييل" م��درب المنتخب‬ ‫اإليطايل إن كأس العالم ‪2014‬‬ ‫التي تنطلق الخميس ال��ق��ادم يف‬ ‫البرازيل‬ ‫تمثل فرصة مثالية لماريو بالوتييل‬ ‫مهاجم ميالن المثير للجدل كي يثبت‬ ‫إمكانياته الفنية‪ ،‬وق���ال براندييل‬ ‫لسكاي سبورت‪“ :‬بالوتييل العب مهم‬ ‫للمنتخب اإليطايل‪ ،‬كالجميع هنا‪ ،‬لكن‬

‫عليه أن يشارك يف كأس العالم بجاهزية كاملة‪،‬‬ ‫عليه توجيه عواطفه بشكل إيجابي يف‬ ‫الملعب‪”،‬وأضاف براندييل الذي قاد إيطاليا‬ ‫لنهائي كأس أمم أوروبا ‪“ :2012‬يعلم أن‬ ‫كأس العالم فرصة العمر بالنسبة لالعب كرة‬ ‫القدم‪ ”،‬وتلعب إيطاليا يف المجموعة الرابعة‬ ‫من المونديال إىل جانب إنجلترا واألوروغواي‬ ‫وكوستاريكا‪.‬‬

‫"ماركو روي��س" يغيب عن‬ ‫"مونديال" الربازيل ‪!..‬‬

‫تلقى المنتخب األلماني صدمة كبيرة بعدما تأكد‬ ‫من غياب نجم وسطه ماركو رويس عن مونديال‬ ‫البرازيل الذي سيقام بعد أيام قليلة عىل أراضي‬ ‫السامبا ‪ ،‬وكان رويس قد أصيب يف أواخر الشوط‬ ‫األول من مباراة ألمانيا الودية ضد أرمينيا وبعد‬ ‫خضوعه للفحوصات الطبية صباح أمس األول‬

‫‪13‬‬

‫السبت تبين أن��ه يعاني من‬ ‫ت��م��زق يف أرب��ط��ة ال��رك��ب��ة يف‬ ‫كاحله األيسر وأن��ه بحاجة إىل‬ ‫فترة تعايف مابين ‪ 7-6‬أسابيع ‪،‬‬ ‫وبذلك يتأكد غياب رويس بشكل‬ ‫رسمي عن المونديال ‪.‬‬


‫اعالن‬

‫العدد ( ‪)441‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 11‬شبعان ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 9‬يونيو ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪14‬‬


ŐŀīĽîĜ÷śíčîĔĴøēśíōðŀĤŀĿ 0916684681††ŋłķĎĿí

15

ájOÓ«e 2014 ƒ«fƒj 9 ≥aGƒŸG ` g 1435 ¿ÉÑ©°T 11 ÚæK’G áãdÉãdG áæ°ùdG

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĸĭěŨėŽũŔėƿ ķĘġťŵ25ĘŶġĬĘĽŬėķŹĨĘĠƁŜŇķč ƁĬƁŜŎōıŭŨėŪİėijĹĘġŭŬĜƀōŁĠǟƀŜ Ęǂ ŰŹƀũŬ30ŖƀěŨėĸŕļĻĴšŬŦũŬ  ƁňķǞėķŸij360 ŇķčĞĬĘĽŬĴſĴĨƁűťļ ĞŕŭĩŨė şŹļ ƁŜ ėƿ ĸġŬ 560ĘŶġĬĘĽŬ Ňķč ūŹŰ ĝĸĩĬ ƁŰĘĥŨė ķŸij Ÿ ŧĘěšġļė ğǞĘƼƼń ŲƀƀűŔĹŹĚčĴĩĽŬŞũİůĘŁĭŨė ŢĭũŬĦŨĘĥŨėķŸijŸğėĸĩĬ3ŸĞƀĽƀĔķ ėƿ ĸġŬ21ĘŶġŶĨėŸ ķĘĽŝġļǟŨůŹƀũŬ1.4ŖƀěŨėĸŕļ ķĘűſij1400ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432 0913741432ķĘĽŝġļǟŨ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ğĘŶĨėŸ3ƁũŔĸġŬ1000ĘŶġĬĘĽŬŇķč ĸŕļ žķŹŀĘŕŨė Şũİ ĞŕŭĩŨė şŹļ ƁŜ .1500ĸġŭŨė ĸġŬ1300ĘŶġĬĘĽŬĝijėĸŔŢſĸŌƁŜŇķč ķĘűſij2000ĸġŭŨėĸŕļğĘŶĨėŸ3 0913741432ķĘĽŝġļǟŨ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ IJěōŬŸūĘŭĬŸśĸŘ3ĘŶĚĞšŀ ůĘĠĸĩĬ Ğšŀ ŪŤ Ţšŀ 10 ŷĚ ŽűěŬ ĸŕļȟƁňķǢėşŹļĜűĩĚŲƀƀũŜŹűŨė ŽũŔ ŲƀƀũŜŹűŨė ƁŜ IJěōŬŸ ūĘŭĬŸ ķĘűſij1400ķĘĩſǤė ŸčğĘŤĸŀŧĘŭŔŲťĽŨŖŝűſȟƁĽƀĔĸŨė Ęƿ ŝŨč15ķĘĩſǤėĸŕļğǟĔĘŔ 0913741432 0913741432ŞĠĘŵ

Email:gm@libyaaljadida.com

ŖƀěũŨŇķčĞŕōŠ

ĞěʼnŶŨė œŸĸŁŭĚ ŖƀěũŨ Ňķč ĞŕōŠ ŢſĸŌ ŽũŔ ůĘġŶĨėŸ ū 345ĞĬĘĽŭŨė ŮĽšŭŨĘĚ ĞƀĔĘĚĸŶŤ ĝķĘƼƼŰđ ĴĨŹĠ ĴěŕŬ ŪĚĘŠ ķĘűſij 360 ĸġŭŨė ĸŕļ ŪŬĘťŨĘĚ ĞſķĘšŔĝijĘŶŁŨĘĚŇķǢėĞƀťũŬĿĘšűũŨ 0913741641ŞĠĘŵ2005ŲŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĸġŬ300śŹšĽŭŨėĞĬĘĽŬžķėijđŽűěŬ ƁŜŲƀġŶĨėŸŽũŔĸġŬ800ĘŶġĬĘĽŬŇķč ŲƀƀũŜŹűŨėƁŜķĘĩſǥŨĝĴſĴĨǟƀŜ ğǞĘńūĘőŰŢĚėŹŌ3ŸūŸķĴĚŲŬůŹťġſ ŲſķŸijŸūŸķĴĚ Ęƿ ŝŨč25ķĘĩſǤėĸŕļȟƁĔĘĚĸŶŤĴŕŅŬŸĞĬŹġŝŬ ŷšƀġƀŕŬėĝĸſĺĨŪěŠƁĽƀĔĸŨėŎŁŨėŢſĸŌ IJěōŬŸğĘŬĘŭĬ3ŸğǞĘń2ŸśĸŘ6 ķĘűſijśǞċ6500ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432 ķĘűſijśǞċ9ķĘĩſǤėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ ĞŕŭĩŨėşŹļğĘŬĴİŢſĸŌ 0913741432ŞĠĘŵ

( 441) 1) Oó©dG Oó© ó©d ©ddG

‫وأراض ﻟﻠﺒﻴﻊ‬ ‫ﻋﻘﺎرات‬ ٍ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ

ŪŤ 300 ŇķǢė ĞĬĘĽŬ ȟ ğǞŹŅŝŬ Ţšŀ 3 ǟƀŜ ƁŜ ŎŁŨė ŢſĸŌ ƁĽƀĔĸŨė ŽũŔ ůĘġšŀ IJěōŬŸůĘŬĘŭĬŸśĸŘ4Ğšŀ ėƿ ĸġŬ290ĘŶġĬĘĽŬŇķč ķĘűſijŞŨč900ŖƀěŨėĸŕļ ğǞĘń2ŸğėĸĩĬ6ĘŭŶƀŜğĘŬĴıŨėŢſĸŌ ŲƀƀũŜŹűŨėƁŜ ķėĴŭŨėşŹļŞũİĞŕěĽŨėĞšōűŬ śǞċ8ķĘĩſǤėĸŕļūĘŭĬ2Ÿ śǞċ3ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432ŽũŔŧĘŅĠǞėķĘĽŝġļǟŨ 0913741432ŞĠĘŵ

0913741432ŞĠĘŵ

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ĞšŀŸůėķŸijȟķĘġŬč310ĘŶġĬĘĽŬĝĴſĴĨǟƀŜ ůŹŨĘńŸ ůĘŬĘŭĬ 2Ÿ ůĘġŜĸŘ 2 ĘŶĚ Ğšŀ 25ĘŶġĬĘĽŬĊėķŹĨĘĠƁŜŇķč ūĘŭĭŨĘĚŧĘĨķĞŨĘńŸūĘŭĭŨĘĚĊĘĽŰĞŨĘńŧŸǢėķŸĴŨė ŪŬĘŤģĘĤǢĘĚŸ ĻĴšŬ ŦũŬ ĸĭěŨė ŽũŔ ėƿ ķĘġťŵ ūĘŭĭŨĘĚĞƀĽƀĔķūŹŰĝĸĩĬƁŰĘĥŨėķŸĴŨėIJěōŬŸūĘŭĬŸ ķŹŀĘŔŲĚ Ęƿ ŰŹƀũŬ30ŖƀěŨėĸŕļ IJěōŬŸğėĸĩĬ3ĞšŀIJěōŬŸğĘŬĘŭĬ2ŸğėĸĩĬ3Ÿ ķĘűſij2000ķĘĩſǤėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ ůŹƀũŬ2ŖƀěŨėĸŕļŪőŨėœķĘŀůĘŬĘŭĬ2Ÿ 0913741432 0913741432ŞĠĘŵ 0913741432

ĞſķĘšŕŨėğĘŬĴıũŨůĘŤķčĜġťŬ ƁĽƀĔĸŨė ŢſĸōŨė ƁƼƼŜ Ňķč ȟėƿ ĸġŬ480ĞŕŭĩŨėşŹļğĘŬĴİ ȟůĘġŶĨėŸ 2750ĸġŭŨėĸŕļ 0913741432ŞĠĘŵ

‫ﻣﺮاﻛﺰ ﺗﺪرﻳﺐ وﺷﺮﻛﺎت ﺧﺪﻣﺎت ﻃﻼﺑﻴﺔ‬

‫ﺷﺮﻛﺎت ﺳﻔﺮ وﺳﻴﺎﺣﺔ وإﺻﺪار ﺗﺬاﻛﺮ وﺣﺠﺰ ﻓﻨﺪﻗﻲ وإﻋﺪاد ﻣﻠﻔﺎت وﺗﺄﺷﻴﺮات وﺗﺄﻣﻴﻦ اﻟﻤﺴﺎﻓﺮﻳﻦ‬

ĞƀĬĘƀĽŨėğĘŬĴıŨėŸĝĸŭŕŨėŸĪĭũŨğĘŬĴıũŨĹĘĩĭŨėĞŤĸŀ

ĞƀĬĘƀĽŨėğĘŬĴıũŨĹĘĩĭŨėĞŤĸŀŲũŕĠ ƁĠǠĘŤŹŵŸƁŨĘĭŨėŮļŹŭũŨĘŶŌĘŁŰŲŔ ŖƀŭĩŨėŧŸĘűġŬƁŜŸĞſijĘŔķĘŕļĎĚ VIP ğĘſŹġĽŬƁŜƁěƀũŨėĸŭġŕŭŨėĞĬėĸŨĞĥſĴĭŨėĞšſĸōŨėŽũŔĝĸŭŕŨėĪŬĘŰĸĚ ůėĸƀōŨėŋŹōİĞŜĘŤŽũŔŸŮŨĘŕŨėĊĘĭŰčŖƀŭĩŨĸŝļĸŤėĶĠķėĴńđ - 0217273337  ŞƼƼƼƼĠĘƼƼƼƼŵ ķĘŕļǢėņİķčŸğĘſŹġĽŭŨėŪťĚŮŨĘŕŨėŧŸijŖƀŭĨƁŜƁŠĴűŝŨėĺĩĭŨė 0217273336 - 0217156667 ĞěũōŨėŸĻķėĴŭŨĘĚĞńĘıŨėğĘĚŸĸšŨėĞšſĸōĚĞƀĨķĘİĞƀĬĘƀļğǟĬķŮƀőűĠ

ĞƀŨĘġŨėğĘŬĴıŨėĸŜŹĠŲŔķĘġļƁļĢſėŸĞŤĸŀ

ĞƀŨĘġŨėūĘŠķǢėǩŔ ğėķĘŬǤėĝĸƀŀĎĠķėĴńđƼ1 ID[ø ĞƀĠėķĘŬđğĘŤĸŀľƀļĎĠƼ2 00971559999557 ĝĸĭŨėĞšōűŭŨėǝ SùRù%R[ø ğėķĘƀĽŨėŖƀĚƼ3 'XEDL8ù$ù((PDLO žĸĭěŨėŲĭŁŨėƼ4 W\PùVDLG#JPDLOùFRP ŧĘŅĠǤė ĊĘĨĸŨė ķĘĽŝġļǟŨ

ĞƀĬĘƀĽŨėğĘŬĴıũŨŊěűŨėĞŤĸŀ alnabd treavel and tourism hotelƁŠĴűŜĺĩĬticketingĸƼƼŤėĶƼƼĠķėĴƼƼńđ reservation travel insuranceŲſĸŜĘĽŬŲƀŬĎĠ visa assistanceğėĸƀŀĎġŨėğĘŝũŬijėĴŔđ 0217201010ƁňķčŞĠĘŵ

‫ﻣﺼﺤﺎت وﺧﺪﻣﺎت ﺻﺤﻴﺔ‬

ŮšŕŨėħǟŔŸĴƀŨŹġŨėŸĊĘĽűũŨůŹƀŕŨėķŹŰĞĭŅŬ ĘŰĸſĴšĠŸ ĘűŬėĸġĬė ėŹũěšĠŸ ĜōŨėŧĘĩŬƁŜŖƀŜķĹėĸŌŲŬĞƀŠėķĞƀěŌğĘŬĴİ ŮšŕŨėħǟŔŸĴƀŨŹġŨėŸĊĘĽűũŨ ĞſĸŅƀšŨėŸĞƀŕƀěōŨėĝijǞŹŨė ĝĸťěŭŨėğėijǞŹũŨūĘĠijėĴŕġļė ŧĘĨĸŨė ĴűŔ ŮšŕŨė ĞŕĚĘġŬ ĘƀěƀŨ ƁŜ ŽƼƼŨŸǢė ĝĸŭũŨ  ĊĘĽűŨėŸ ĜƀĚĘŰǢėŧĘŝŌčĞŬĴİ ĝĶĠĘļǢė ĸŶŬč ŖŬ ůŸĘŕġŨĘĚ ªIVF© žĸŶĩŭŨė ŲšĭŨė  ĞƀŤĸġŨėĺŤėĸŭŨėƁŜŲƀŅŅıġŭŨė ūŹĩŰľŭıŨėğėĵĞŠŹěĽŭŨėĸƀŘĞƀŠĴűŜğĘŬĴİ 0916627590ŞĠĘŵŮſĸŅŨėœķĘŀĘƀěƀŨľũĚėĸŌ

ĘűĠĘſŹŨŸč ĸěŤč Ɓŵ ĘŬŸij ĘŶűƀűĨŸ ĝčĸŭŨė Ğĭń ĘűŕŬ ĘƀěƀŨ ƁŜ ĞŠŹěĽŭŨė ĸƀŘ ĞƀŠĴűŝŨė ğĘŬĴıŨė ŲŔ ŦƀŵĘŰ ūŹĩŰľŭıŨėğėĵ ŪʼnŜǢėŽŨđşŹġſŖŭġĩŬƁŜŪʼnŜǢėūĴšŰůčŃĸĭŰ ĊĘĽűũŨĜōŨėŧĘĩŬƁŜĞƀěōŨėĘűĠĘŬĴİŧĘűĠůčŽűŭġŰŸ ĘűƀŨđŮťŬĘŭʼnŰĘĚśĸŁġŰŸŮŤĘňķŮšŕŨėħǟŔŸĴƀŨŹġŨėŸ ĘŶŨŪŵčŮġŰčƁġŨėĘűĠĘŬĴİŲŬĝijĘŝġļǞėƁŜ ğĘŤĸŁŨė ĞŔŹŭĩŬ ŽŨđ ŮťŬĘŭʼnŰĘĚ ŷŰč ŮťŭũŕŰŸ ėĶŵ ŃĘıŨė œĘōšŨė ůŹŭŔĴġļ ĘűŕŬ ĞŤĸġŁŭŨė ğĘĽļĐŭŨėŸ ŷĔĘěŌčŸŷěŌƁŜƁěƀũŨėŲŌėŹŭŨėĞšĤŲŬĴſĺƀļžĶŨė ĸŭĥŭŨė ŪŬĘŕġŨė ĞšſĸŌ ƁŜ ŮťĠĘĬėĸġŠė ŪěšġĚ śĸŁġŰŸ ŖƀŭĩŨėŽũŔĘĚĘĩſđijŹŕƀļžĶŨė

ĞĤėķŹŨėŸęĘŅİǥŨƁŅŅıġŨėĺŤĸŭŨė

The Specialtu Center For Fertility and Genetict ƁŕũŠĺŨėĴĩĽŬŸĞſĺŤĸŭŨėĞƀŨĴƀŅŨėŪĚĘšŬĝijėĸŔĞšōűŬ ĞƀŨĘġŨėūĘŠķǢėŽũŔŧĘŅĠǞėŽĨĸſķĘĽŝġļǟŨ

0913660107 - 0928730752 021- 3503261 021- 35003361

WUÇÊUUO™ÇêèÐäUH _ÇqOQwOKÇedLÇ îŔòŔĿĒŀñíĎģôŔëŎĠĿíóčîėříïĎķņœĊĿíāŜě 0217233692IJ÷îŋ 09266161460923435949ľœîñŎŃ WWW.LSNC.com.ly


‫االثنين‬

‫‪11‬‬ ‫‪9‬‬

‫شعبان‬ ‫يونيو‬

‫‪1435‬‬ ‫‪2014‬‬

‫هـ‬ ‫م‬

‫العدد (‪ )441‬السنة الثالثة‬

‫ح����دي����ث ال���م���ي���دان‬

‫عبدالعزيز الروَّ اف‬

‫البرلمان ليس حالً كافياً‬

‫عندما انتخب المؤتمر لم يكن ي ُد ر بخلد أحد من‬ ‫الليبيين أن يتحول من انتخبوهم لكي يخدمونهم‬ ‫إىل جسم يحتوي من المشاكل ماال يمكن معه أن‬ ‫يقدم أي خدمة لنفسه فمابالك بتقديم ما يريده‬ ‫للشعب الليبي ودولة ليبيا‪ ،‬وهو بالطبع أمر كبير‬ ‫ويريد مؤسسة متكاملة ال مؤسسة صارت هشة بكل‬ ‫ما تعني الهشاشة من معنى‪ ،‬بل صارت أضحوكة‬ ‫أمام العالم‪.‬‬ ‫ال يشك أي شخص يف العالم أن انتخابات الشعب‬ ‫الليبي للمؤتمر لم تشبها أي شائبة‪ ،‬وصارت بشكل‬ ‫سلس وجميل‪ ،‬مما أوحى بأن ليبيا خطت خطوة‬ ‫شاسعة نحو التخلص من تداعيات حكم ما قبل‬ ‫فبراير‪ ،‬وحَ ل ُ َم مع هذه االنتخابات الشعب الليبي‬ ‫بصورة غاية يف الجمال والكمال‪ ،‬لكن ماحدث بعد‬ ‫شهر واحد من بداية هذه المؤسسة التشريعية‪،‬‬ ‫قلب للشعب الليبي ظهر المجن وبدأت معه الصورة‬ ‫تنعكس بكل سوء عىل الحياة العامة والخاصة‬ ‫لليبيين ‪.‬‬ ‫لقد تفاجأنا يف ليبيا بأن أول عمل لهذه المجموعة‬ ‫التي انتخبت بشكل ديمقراطي رائع‪ ،‬وبدون أي‬ ‫شائبة قانونية لهذه العملية‪ ،‬كان أول عمل شغل‬ ‫بالهم‪ ،‬وأصبح مبلغ همهم هو رواتبهم ومميزاتهم‬ ‫المالية‪ ،‬وبدل السفر‪ ،‬هنا تبين أن هؤالء أو أغلبهم‬ ‫أو المتنفذين بينهم أحالوا وجهة التشريع لقبلة‬ ‫أخ��رى غير التي المفترض بهم أن يتجهوا إليها‬ ‫ويصبوا جام اهتمامهم عليها لكي ينقلوا الدولة‬ ‫من مرحلة إىل مرحلة‪.‬‬ ‫ثم دخل هذا الجسم التشريعي مرحلة االنتهاكات‬ ‫سواء من داخله أو خارجه‪ ،‬االنتهاك الداخيل يتمثل‬ ‫يف تكتالت وت��ي��ارات‪ ،‬تستعمل الترغيب ت��ارة‬ ‫والترهيب تارة أخرى لألعضاء داخل المؤتمر‪ ،‬لكي‬ ‫توجه القوانين والقرارات‪ ،‬والتعيينات‪ ،‬وتكليف‬ ‫الحكومات وفق رؤى وأجندات مجموعات معينة‬ ‫وتكتالت ذات عالقة واح���دة‪ ،‬ث��م ب��دأت قضية‬

‫التدخالت الخارجية من ثوار‪ ،‬ومليشيات‪ ،‬ومسلحين‬ ‫لتنفيذ ما يريدون من أمور شخصية يف أغلبها وهنا‬ ‫صار المؤتمر مسرحا للمصلح ِّيين من داخله وخارجه‪.‬‬ ‫إضافة لكل ما ذكرنا نجد قضايا مترافقة ال تقل‬ ‫عن كل التداخالت التي حدثت للمؤتمر من داخله‬ ‫وخارجه‪ ،‬هذه األم��ور تتمثل يف غموض لوائحه‬ ‫الداخلية‪ ،‬وأيضا قانون انتخابه فال ندري تحديدا‬ ‫كيف يعمل المؤتمر من ناحية النصاب ‪ ،‬وأيضا‬ ‫نسبة الحضور‪ ،‬وال كيفية فصل العضو‪ ،‬أو إيجاد‬ ‫البديل للمستقيل ‪ ،‬كما أنه غاب عن المواطن‬ ‫الليبي فرصة االطالع عىل أساليب وقوانين اختيار‬ ‫البرلمانات يف العالم‪ ،‬بدل أن يجبر عىل طريقة‬ ‫االنتخابات التي تمت بها عملية اختيار أعضاء‬ ‫المؤتمر‪ ،‬والتي بسببها يتساوى من يتحصل عىل‬ ‫مليون صوت‪ ،‬بآخر قد يتحصل عىل مئة صوت‪.‬‬ ‫أم��ا ال��ق��ول بأننا يجب أن نذهب إىل انتخابات‬ ‫برلمانية‪ ،‬والتحجج بأنها هي الحل الوحيد لألزمة‬ ‫التي نعانيها‪ ،‬فهو أم��ر لم ُيقدم أح��د من هؤالء‬ ‫المروجين له دليال أو شبهة دليل عىل صحته‪ ،‬فهل‬ ‫بمجرد ظهور مئتي عضو جديد تحت مسمى مختلف‬ ‫سيحل كل المشاكل‪ ،‬وهل بمجرد أن يجتمع هؤالء‬ ‫ويصدرون قوانين سنجد جيشا وأمنا يعمل بكفاءة‬ ‫عالية‪ ،‬وما الضامن بأن هؤالء الجدد لن يسيروا عىل‬ ‫نهج سابقيهم‪ ،‬ويأخذوا وقتا طويال يف مناقشة‬ ‫رواتبهم وحوافزهم ونثرياتهم‪.‬‬ ‫ال أعتقد بأن مجرد إجراء عملية انتخابية وإحالل‬ ‫أشخاص مكان آخرين سيحل جميع مشاكلنا‪ ،‬والتي‬ ‫اج��ت��ازت تسمية مشاكل‪ ،‬ووصلت لحد الكوارث‬ ‫سيظل هؤالء الجدد أسرى لطريقة عمل المؤتمر‬ ‫الفاشلة بكل المقاييس والتي ال تريد منا أي دليل‬ ‫عىل فشلها وسقوطها الذريع‪ ،‬وكونها انتكاسة‬ ‫للديمقراطية بوجود أغلب أعضاء هذا المؤتمر‬ ‫الذين اختيروا ذات وقت كان الليبيون فيه أكثر‬ ‫الناس ُحلما بدولة ال مثيل لها يف المنطقة‪.‬‬

‫أذن "فان جوخ" في معرض ألماني‬ ‫عرض متحف ألماني نسخة حية مشابهة‬ ‫ألذن الفنان الهولندي فنسنت فان جوخ‬ ‫وذلك باستخدام جينات من أحد أقاربه عىل‬ ‫قيد الحياة‪.‬‬ ‫وأك���د م��رك��ز ال��ف��ن وال��وس��ائ��ط بمدينة‬ ‫كارلسروه األلمانية أن الفنانة "ديموت‬ ‫شتيربي" استخدمت تقنية الطباعة‬ ‫المجسمة إلنتاج نسخة مشابهة ألذن‬ ‫"فان جوخ"‪ ،‬التي يعتقد أنه قام بقطعها‬ ‫بنفسه أثناء إحدى النوبات العقلية التي‬ ‫انتابته عام ‪.1888‬‬ ‫وأوضحت الفنانة التي تقيم بالواليات‬ ‫المتحدة أنها استعانت بخاليا حية من‬ ‫أحد أحفاد ثيو فان جوخ‪ ،‬شقيق فنسنت‪،‬‬ ‫وال��ذي يتشارك مع الرسام الهولندي يف‬ ‫‪ 1\16‬من الجينات ال��وراث��ي��ة‪ ،‬بحسب‬

‫تأكيدات المتحف األلماني‪.‬‬ ‫وتسعى " شتيربي " من خالل مشروعها‬ ‫األخ��ي��ر إىل ال��م��زج بين العلم والفن‬ ‫يف آن واح���د‪ ،‬وفقا لتصريحها لوكالة‬ ‫"أسوشيتد ب��رس"‪ ،‬إذ أن زوار المعرض‬ ‫يمكنهم التواصل مع األذن من خالل أحد‬ ‫الميكروفونات‪ .‬‬ ‫وكانت أذن "فان جوخ" المقلدة قد نمت‬ ‫يف معامل أحد مستشفيات مدينة بوسطن‬ ‫األميركية‪ ،‬وتحفظ حاليا يف سائل مغذي‬ ‫ما يساعد نظريا عىل االحتفاظ بها لسنوات‬ ‫طويلة‪ ،‬كما جاء يف تصريحات "شتيربي"‪.‬‬ ‫وم��ن المقرر أن يستمر المعرض حتى‬ ‫ال��س��ادس من يوليو المقبل‪ ،‬وتخطط‬ ‫"شتيربي" لعرضها يف نيويورك العام‬ ‫المقبل‪.‬‬

‫الفترة القادمة التي يعتقد الواهمون بأن حلها‬ ‫النهائي يف البرلمان‪ ،‬تكدست فيها الكوارث بشكل‬ ‫أكثر صعوبة‪ ،‬مما ح��دث قبل وأث��ن��اء ب��دء عمل‬ ‫المؤتمر‪ ،‬وبدون شك سيحتاج البرلمان وأعضاؤه‬ ‫لشهور للتكيف م��ع طريقة حياتهم الجديدة‬ ‫وسيتنفذ البعض الذين ينتمون لنفس التيارات‬ ‫التي أعاقت عمل المؤتمر والحكومات التي انبثقت‬ ‫عنه‪ ،‬واليستطيع أي كان أن يحل مشاكل متراكمة‬ ‫بمجرد إصدار قوانين أو إحالل أشخاص مكان آخرين‪.‬‬ ‫الحالة الليبية تحتاج لقوة وطنية مسلحة وأيضا‬ ‫إرادة من الشعب للخروج من األزمة الحالية‪ ،‬وهذه‬ ‫لن تأتي بالصناديق‪ ،‬بل بإجراءات بدأت إرهاصاتها‬ ‫تحدث عىل أرض الواقع‪ ،‬وبدأ الناس يلتفون حولها‬ ‫أما وهم التداول السلمي فهو أشبه بحلم هستيري‬ ‫فلن تتحقق أي ديمقراطية ع�لى أرض��ي��ة هشة‬ ‫ووسط صراعات شتى‪ ،‬يكفي دليال أنه لن يدعك‬ ‫المسلح الذي احترف القتل والخطف أن تخالفه‬ ‫الرأي‪.‬‬ ‫من التعقل والحكمة أن تؤجل االنتخابات حتى‬ ‫نستطيع أن نخرج من ه��ذه الحالة‪ ،‬وأن نلتف‬ ‫ح��ول من يريد إخ��راج البالد من غائلة التطرف‬ ‫والقتل بسبب الرأي والرؤية‪ ،‬وأن يأمن الناس عىل‬ ‫حياتهم وأموالهم‪ ،‬وأن تكون السلطات التشريعية‬ ‫والتنفيذية يف مأمن ممن يعتبرون أن سالحهم‬ ‫هو سبب وجودهم ووسيلة إقناعهم لآلخرين‪ ،‬وأن‬ ‫يكون الصندوق وسيلة آمنة لنجاح من يستحق‪،‬‬ ‫وأن يعاد النظر يف أس��ل��وب االخ��ت��ي��ار‪ ،‬وتغيير‬ ‫القوانين المنظمة للعملية االنتخابية‪ ،‬فما يوجد‬ ‫منها اآلن بعيد كل البعد من أن يعطي للوطن‬ ‫مخرجات تشريعية صحيحة‪ ،‬فهو سيجعل من الناس‬ ‫الخيرين قلة أمام غيرهم‪ ،‬ألن مجرد حصر التصويت‬ ‫يف صوت واحد‪ ،‬سيجعل من البقية تصل بعدد‬ ‫ال يمكن مقارنته بمن يملك الكفاءة والنزاهة‪.‬‬

‫عجوز قضى ‪ 10‬سنوات في شجرة تمساح عمالقة‬ ‫قضى عجوز نحو‪ 10 ‬سنوات من عمره لبناء شجرة عمالقة بطريقة النحت عىل هيئة تنين‬ ‫متوحش أو تسماح مرعب‪.‬‬ ‫وذكرت وسائل إعالم بريطانية أن‪" ‬جون بروكر"‪ ‬البالغ من العمر‪ 75 ‬عاما‪ ،‬قضى‪ 10 ‬سنوات‬ ‫من عمره داخل أسوار حديقة‪" ‬باج ثورب"‪ ‬يف مقاطعة‪" ‬نورفولك"‪ ‬البريطانية لنحت مخلوق‬ ‫أسطوري أشبه بالتمساح يف أشجار حديقته‪.‬‬ ‫وتظهر الصور مدى الدقة يف نحت صورة التمساح األسطوري عىل األشجار الخضراء التي تزين‬ ‫أحد أسوار الحديقة الساحرة‪.‬‬

‫ميالد المحكمة الدستورية !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬ ‫ش��خصياً؛ ال أفقه يف عل��م القانون إال كما يفقه‬ ‫الح��اج عثمان يف علوم الفيزي��اء‪ ،‬لكنني أعرف‬ ‫جي��د ًا وع�لى وج��ه اليقي��ن أن اليوم ه��و يوم‬ ‫القضاء الليبي بال منازع‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫الي��وم ه��و ي��وم الفص��ل‪ ،‬ال أعن��ي أي��ة جهة‬ ‫س��ينصفها ق��رار المحكم��ة الدس��تورية العلي��ا‬ ‫لكنن��ي أقص��د المعنى‪ ،‬معن��ى أن تنهض هذه‬ ‫المحكمة هذا اليوم بال��ذات لتعلن عن ميالدها‬ ‫الكبير‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫ه��ذه ه��ي الم��رة األوىل من��ذ تأس��يس الدولة‬ ‫الليبي��ة‪ ،‬التي تجلس الب�لاد بأكملها عىل عتبة‬ ‫المحكم��ة الدس��تورية تنتظ��ر قراره��ا النهائي‬ ‫واألخي��ر والقاط��ع‪ ،‬فه��ل س��تنتهز المحكم��ة‬ ‫الدستورية هذه الفرصة لتولد من جديد ؟‬ ‫(‪)4‬‬ ‫نادر ٌة ه��ي لحظات إثبات الوج��ود‪ ،‬لكنها أيضاً‬ ‫قاس��ية ومحوري��ة وقاطعة‪ ،‬فه��ل نملك قضا ًة‬ ‫عىل مستوى التحدي الكبير ؟‬ ‫(‪)5‬‬ ‫الي��وم ‪ ،‬ي��وم الفص��ل ‪ ،‬ش��يء أش��به بطوفان‬ ‫ينتظ��ره الك��ون‪ ،‬أو زل��زال يعص��ف بالثواب��ت‬ ‫القديمة‪ ،‬أو لعله ميالد حقيقي وساعة مواجهة‬ ‫ال مف َّر منها‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫ال أدري كيف واجه قضاة المحكمة هذا الموقف‬ ‫العصي��ب‪ ،‬وبأية وس��يلة اس��توعبوا التحديات‬ ‫المحيطة بهم‪ ،‬ففي بال ٍد تتكلم العنف وتتحاور‬ ‫بالرصاص يصبح الحكم ببنود القانون ضرباً من‬ ‫المجازفة غير المحس��وبة‪ ،‬يغدو تقدير العواقب‬ ‫بغي��ب ال يعلم��ه إال صاحب‬ ‫نوع��اً م��ن التنب��ؤ‬ ‫ٍ‬ ‫الغيب‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫الس��ؤال اآلن‪ :‬هل س��تولد المحكمة الدستورية‬ ‫هذا اليوم ؟ أم أنها س��تدفن فيه ؟ لنا أن نطرح‬ ‫الس��ؤال ‪ ،‬لك��ن الج��واب س��يظل ُمل��كاً لقضاة‬ ‫المحكم��ة فق��ط‪ ،‬مع العل��م أن مي�لاد القضايا‬ ‫رجال‬ ‫الكبرى ليس س��ه ًال وعاب��راً‪ ،‬إنه يحتاج إىل ٍ‬ ‫كبار ‪ ،‬فهل لدى المحكمة الدستورية منهم‬ ‫ما يكفي للحظة الميالد ؟!‪.‬‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬

صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 441  

صحيفة ليبية يومية شاملة ، جريدة ليبية يومية شاملة

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you