Page 1

‫الأربعاء‬ ‫‪21‬‬ ‫‪22‬‬

‫العدد (‪)354‬‬ ‫السنة الثالثة‬

‫ربيع األول ‪ 1435‬هـ‬ ‫يناير‬

‫‪2014‬‬

‫‪ 16‬صفحة‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫يسحب وزراءه ‪ ..‬والحكومة تكتفي بالصمت‬

‫العدالة والبناء‬

‫ومصادر لليبيا الجديدة تؤكد ‪:‬‬

‫بعض وزراء الحزب لن ينسحبوا من حكومةزيدان‬

‫أبوسهمين ‪:‬‬

‫هيومن رايتس ووتش ‪:‬‬

‫المؤتمر يتابع األوضاع في الجنوب‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬

‫أكد رئيس المؤتمر الوطني العام «نوري أبوسهمين» أن المؤتمر‬ ‫يتابع عن كثب األوضاع يف منطقة الجنوب واألحداث األليمة‬ ‫التي وقعت يف مدينة سبها‪ ،‬وقال «أبوسهمين» يف مستهل‬ ‫اجتماع المؤتمر الوطني العام يف جلسته العلنية صباح أمس‬ ‫الثالثاء أن مكتب الرئاسة وأعضاء المؤتمر واللجان كانوا يف‬ ‫اجتماعات مستمرة مع رئيس األركان ومدير العمليات العسكرية‬ ‫ومدير االستخبارات وعضو المؤتمر المتواجد يف سبها‪.‬‬

‫ليبيا تواجه إخفاقاً يف إقرار سيادة القانون وحقوق اإلنسان‬

‫التتمة ص‪2‬‬

‫الحكومة تفند الشائعات حول دخول قوات‬ ‫أجنبية عبر الحدود الليبية‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫نفت الحكومة المؤقتة الشائعات المتداولة حول دخول قوات‬ ‫أجنبية عبر الحدود الجنوبية الشرقية للبالد‪ ،‬وأكدت الحكومة‬ ‫المؤقتة يف بيان لها عدم صحة هذه األنباء التي تر ِّوج لها بعض‬ ‫الفئات والعناصر التي تحاول بث الشائعات لغرض إثارة البلبلة‬ ‫والقلق بين المواطنين اآلمنيين‪ ،‬وتطمئن الحكومة المؤقتة‬ ‫جميع المواطنين‪ ،‬بأن األوضاع عىل الحدود عادية وال توجد أية‬ ‫قوات دخلت لألراضي الليبية‪.‬‬

‫العبـار يلتقـي سفـراء و دبلوماسيين‬ ‫معتمدين لدى ليبيا‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫التقى رئيس المفوضية ال ُعليا لالنتخابات «نوري الع َّبار» أمس‬ ‫الثالثاء بعدد من السفراء والدبلوماسيين ال ُمعتمدين لدى ليبيا‬ ‫وذلك بفندق كورنثيا وسط العاصمة طرابلس‪ ،‬وجرى اللقاء‬ ‫الذي تناول عرض آخر المستجدات ال ُمتعلقة بعملية انتخابات‬ ‫الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور بحضور رئيس‬ ‫الوزراء «عيل زيدان» ورئيس بعثة األمم ال ُمتحدة للدعم «طارق‬ ‫متري» كما استعرض اللقاء االستعدادات واإلجراءات ال ُمتخذة‬ ‫إلنجاح هذا االستحقاق الوطني‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قالت هيومن رايتس ووتش أمس الثالثاء يف التقرير العالمي ‪ 2014‬إن ليبيا تواجه‬ ‫إخفاقاً يف إقرار سيادة القانون وحماية حقوق المواطنين‪ ،‬فيما تنزلق البالد نحو المزيد‬ ‫من الفوضى‪ ،‬وبينما تتمتع الحكومة بقدرة محدودة عىل كبح جماح مئات المليشيات‬ ‫المسلحة التي تمارس االنتهاكات وتعمل خارج سيطرة الحكومة‪ ،‬فإن بوسعها‪ ،‬ويجب‬ ‫عليها إحراز تقدم يف إصالح القوانين القمعية التي تنتهك الحقوق وتعوق التحول‬

‫الديمقراطي للبالد‪.‬‬ ‫وجاء يف التقرير الذي قدم خالل ندوة صحفية بطرابلس السبت الماضي ‪( :‬إنه وفق‬ ‫ما رصده المجلس من تقص للحقائق عىل األرض ويف موقع الحدث فإن حالة الحريات‬ ‫العامة وحقوق اإلنسان يف ليبيا ال تشهد تحسناً مرضياً ولو عرفت يف بعض األحيان‬ ‫تحسناً جزئياً فإنه يكون بطيئاً وعن طريق الصدفة)‪.‬‬ ‫التفاصيل ص‪8‬‬

‫تقرؤون في هذا العدد‬

‫المؤتمر االقتصادي في بنغازي يوصي بعدم تغيير سعر صرف الدينار‬

‫المسألة السورية‪ ..‬سحب دعوة إيران لمؤتمر "جنيف ‪.."2‬‬

‫لماذا ال يصلح اإلخوان للحكم؟‬

‫عىل خلفية رفض إيران االعتراف ب" جنيف ‪ "1‬واعتباره شرطا‬ ‫مسبقا ‪ ،‬قرر األمين العام لألمم المتحدة بان كي مون‬ ‫االثنين استبعاد إيران من حضور مؤتمر‪..‬‬

‫ال حاجة للتذكير بأن سؤال النهوض والتقدم وبناء المجتمعات‬ ‫وتحقيق التنمية هو سؤال معريف‪ ،‬وليس سؤاال‬ ‫أيديولوجيا‪ ،‬وهذا هو المدخل الذي أسوقه للحديث عن‬ ‫عدم صالحية جماعة اإلخوان ‪..‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫أوصى المؤتمر االقتصادي الليبي الذي اختتمت أعماله يف بنغازي‬ ‫بعدم تغيير سعر صرف الدينار واإلبقاء عىل سعره الحايل حتى ال‬ ‫يتعرض االقتصاد‪..‬‬

‫‪6‬‬

‫ذهبيتان وبرونزيتان لليبيا في البطولة العربية للجودو‬

‫أحرز رياضيو ليبيا أربع قالئد "ذهبيت ْين وبرونزيت ْين" يف منافسات الرجال‬ ‫من بطولة األندية العربية الثامنة للجودو لفئة الكبار‬ ‫والتي أقيمت بمدينة الدار البيضاء المغربية بمشاركة ‪12‬‬ ‫دولة عربية‪.‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫بدء العمل بحفر مقربة األسطى ميالد‬ ‫الستخراج الجثامني املجهولة لتحديد هويتها‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫بدأ فريق العمل المكلف من قبل‬ ‫وزارة رعاية أسر الشهداء والمفقودين‬ ‫أم��س الثالثاء‪ ،‬العمل بحفر مقبرة‬ ‫بئر األسطى ميالد بمنطقة تاجوراء‬ ‫الستخرج الجثث المجهولة الهوية‬ ‫لمعرفة اصحابها‪.‬‬ ‫وأوض���ح م��س��ؤول اإلع�ل�ام ب��ال��وزارة‬ ‫«ح��م��دي خ��ال��د» ل��ـ"وك��ال��ة أن��ب��اء‬ ‫التضامن" أن فريق العمل بدأ بحفر‬ ‫المقبرة المذكورة من ناحية الكشط‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫والتنظيف ليبدأ تمهيد ًا الستخراج‬ ‫أول الجثامين وذلك بحضور النيابة‬ ‫العامة والطب الشرعي‪ ،‬ولفت «خالد»‬ ‫إىل أن المقبرة جُ هزت بتجهيزات كاملة‬ ‫إلتمام العمل وق��د خصصت شركة‬ ‫الخدمات العامة ع��دة مرافق منها‬ ‫حجرة لألشعة وحجرة ثانية تستخدم‬ ‫كمشرحة‪ ،‬الجدير بالذكر أن النائب‬ ‫العام أذن ل��وزارة رعاية أسر الشهداء‬ ‫والمفقودين بفتح المقابر واستخراج‬ ‫الجثامين مجهولة الهوية‪.‬‬

‫وزارة املواصالت تناقش الخطوات العملية إلنشاء قطار األنفاق داخل العاصمة‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫عقد وزير المواصالت بالحكومة المؤقتة‬ ‫«عبد القادر محمد أحمد» اجتماع ًا تقابلي ًا‬ ‫أمس الثالثاء مع رئيس مجلس طرابلس‬ ‫المحيل «السادات البدري» والمدير العام‬ ‫لصندوق االستثمار الداخيل والتنمية‬ ‫ورئ��ي��س هيئة تشجيع االستثمار‬ ‫ورئيس جهاز السكة الحديدية‪ ،‬وممثل‬

‫وزارة الصحة‬ ‫تطالب املستشفيات‬ ‫محمد التومي يؤكد أنه لن ينسحب من انتخابات بتشكيل لجنة أزمة‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫لجنة الستني‬ ‫طالبت وزارة الصحة يف‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أكد المترشح النتخابات الهيأة التأسيسية لصياغة الدستور عن دائرة‬ ‫طرابلس المركز «محمد التومي» ألجواء لبالد أنه لن ينسحب من الترشح‬ ‫النتخابات الهيأة التأسيسية لصياغة الدستور‪ ،‬وذلك عقب نجاته من‬ ‫محاولة اغتيال استهدفته مساء األحد بمنطقة بن عاشور بطرابلس‪.‬‬ ‫وقال «التومي» إن استهدافه جرت عندما انفجرت قنبلة مالصقة لسيارته‬ ‫وهو بداخلها ما أدى إىل فقدانه للوعي وأصيب بحروق بإحدى يديه‪ ،‬وقد‬ ‫قام جيرانه بتقديم اإلسعافات األولية له‪.‬‬ ‫وأض��اف «التومي» بأنه رجل ُمسالم ومن المعتدلين يدعو للمصالحة‬ ‫وال��وف��اق‪ ،‬وأك��د أن��ه يعتقد أن��ه استهداف من ِقبل ممن ال يؤمنون‬ ‫بالديمقراطية وال بالحوار أو ممن ال يرغبون بوجود شخص بهذه الوسطية‬ ‫يف المشهد السياسي أو ال يرغبون بوجود قانون ودستور يف ليبيا‪.‬‬ ‫وأوضح أن التحقيقات جارية من قبل االستخبارات والبحث الجنائي‪ ،‬مشير ًا‬ ‫إىل أن البحث الجنائي قد تحفظ عىل بقايا السيارة إلجراء بعض التحليالت‬ ‫عليها ولمعرفة الطريقة التي ارتكبت بها الجريمة وما إذا كانت نفس‬ ‫الطريقة المتبعة يف اغتياالت بنغازي ‪.‬‬ ‫يشار إىل أن هذه الحادثة تعتبر أول محاولة اغتيال بهذه الطريقة يف‬ ‫العاصمة طرابلس‪ ،‬وأول عملية تستهدف مرشح النتخابات لجنة‪ ‬الستين‪.‬‬

‫بيان مديري المستشفيات‬ ‫يف مختلف المدن الليبية‬ ‫بتشكيل لجنة أزمة استعداد ًا‬ ‫ألي طارئ‪.‬‬ ‫وق��ال مدير مكتب اإلعالم‬ ‫بالوزارة "عمار محمد " ألجواء‬ ‫ل��ب�لاد إن ال�����وزارة عممت‬ ‫قرارها بتشكيل لجنة أزمة‬ ‫مصغرة يف المستشفيات‬ ‫لتقوم بالتواصل مع لجنة‬ ‫األزم��ة يف ال���وزارة لتوفير‬ ‫االحتياجات الطبية‪.‬‬ ‫ُيشار إىل أن وزارة الصحة‬ ‫قامت يف األي��ام الماضية‬ ‫ب��ت��ش��ك��ي��ل ل��ج��ن��ة أزم����ة‪ ‬‬ ‫مصغرة بمدينة سبها نظر ًا‬ ‫لما تشهده المدينة من‬ ‫اضطرابات‪.‬‬

‫شركة «‪ »B.F.I‬األوروب��ي��ة حول آلية‬ ‫البدء يف تنفيذ مشروع قطار األنفاق‬ ‫يف العاصمة طرابلس‪ ،‬وتناول االجتماع‬ ‫ال���ذي عُ ��ق��د بفندق كورنثيا وسط‬ ‫العاصمة أهمية إنشاء القطار بالنسبة‬ ‫للعاصمة طرابلس والخطوات العملية‬ ‫والتطبيقات بالمشروع إىل جانب مزايا‬ ‫االستثمار‪ ،‬وبحث المجتمعون الفوائد‬

‫التي ستُجنى من المشروع والمتمثلة‬ ‫يف الحد من االزدح��ام داخل العاصمة‪،‬‬ ‫وتوفير فرص عمل للعديد من فئات‬ ‫والمساهمة يف تطوير‬ ‫المجتمع‪ُ ،‬‬ ‫وسائل النقل‪ ،‬كما ناقشوا المؤثرات‬ ‫البيئية الناجمة عن وسائل النقل‬ ‫التقليدية وما تتركه من آثار نفسانية‬ ‫عىل المواطن‪.‬‬

‫األمن يف رأس جدير يوفر خططاً جديدة لحماية املنفذ‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ناقشت ال��ق��وات األمنية يف رأس‬ ‫جدير مسألة تأمين المنفذ يف الفترة‬ ‫المقبلة‪ ،‬وذك��ر مراسل "وكالة أنباء‬ ‫التضامن" أن االجتماع ناقش رفع‬ ‫الجمارك عن الصادرات الليبية لتونس‪،‬‬ ‫باإلضافة إىل زي��ادة أف��راد األم��ن يف‬ ‫المنفذ وتزويده بكاميرات مراقبة‪،‬‬ ‫وتوحيد زي العناصر األمنية‪ ،‬والعمل‬ ‫عىل صيانة مرافقه و ُبناه التحتية يف‬ ‫الفترة المقبلة‪ ،‬وأضاف أن المجتمعين‬ ‫استحدثوا غرفة انضباط الشرطة‬ ‫يف المنفذ‪ ،‬وف ّعلوا الغرفة األمنية‬ ‫المتواجدة هناك‪ ،‬كما وضعوا خطة‬ ‫لفصل المهام بين األجهزة األمنية يف‬ ‫رأس جدير وعدم التداخل فيما بينها‬ ‫والرجوع إىل إدارة المنفذ عند حدوث أي‬ ‫تداخل‪ ،‬وتابع أنهم أكدوا عىل توفير‬ ‫الحماية المدنية يف المنفذ المتمثلة‬ ‫ب��وح��دة ال��دف��اع ال��م��دن��ي‪ ،‬وس��ي��ارات‬ ‫اإلطفاء‪ ،‬كما تطرقوا ألهمية تحديث‬ ‫المنظومة األمنية يف المنفذ خاصة‬ ‫األسماء المطلوبة للقضاء ومن بينها‬ ‫رموز النظام السابق‪.‬‬ ‫وأكد مدير منفذ رأس جدير الحدودي‬

‫«محمد ج��راف��ة» أن المنفذ يعاني‬ ‫من نقص العاملين به وع��دم توفر‬ ‫اإلمكانات المادية‪ ،‬خاصة فيما يتعلق‬ ‫باالحتياجات اليومية‪ ،‬باإلضافة إىل‬ ‫نقص اإلمكانات الفنية مثل أجهزة‬ ‫االتصاالت‪.‬‬ ‫وأوض����ح «ج��راف��ة» يف تصريحات‬ ‫لـ"وكالة أنباء التضامن" أن��ه حتى‬ ‫نهاية العام الماضي لم يتم صرف‬ ‫أية إمكانات للعاملين بالمنفذ‪ ،‬مؤكد ًا‬ ‫أنه ُصرف لهم مبلغ ‪ 1000‬دينار فقط‬ ‫طيلة العام الماضي؛ يف غياب تام‬ ‫لوزارة الداخلية التي لم توفر اإلمكانات‬ ‫الالزمة لهم‪ ،‬وقال مدير المنفذ (نحن‬ ‫نعمل ع�لى أن يتم تجهيز ممرات‬ ‫المسافرين األسبوع المقبل لكن لدينا‬ ‫نقص يف توفير أجهزة المنظومة‬ ‫يف الممرات وحتى األجهزة المتوفرة‬ ‫قديمة وبالية وحتى ه��ذه الساعة‬ ‫منظومة الدخول بالنسبة لألجانب غير‬ ‫فاعلة‪ ،‬وخاطبنا بذلك وزارة الداخلية‬ ‫ومصلحة الجوازات وإدارة المنافذ بهذا‬ ‫الخصوص وال إجابة وال أي رد يف هذا‬ ‫الجانب) ون َّوه إىل أن الوزارة وعدتهم‬ ‫بتوفير اإلمكانات خالل هذه السنة‪.‬‬

‫أبوسهمين‪:‬‬

‫‪2‬‬

‫املؤتمر يتابع األوضاع يف الجنوب‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وقال «أبوسهمين» يف مستهل اجتماع المؤتمر‬ ‫الوطني العام يف جلسته العلنية صباح أمس‬ ‫الثالثاء أن مكتب الرئاسة وأع��ض��اء المؤتمر‬ ‫واللجان كانوا يف اجتماعات مستمرة مع رئيس‬ ‫األرك���ان وم��دي��ر العمليات العسكرية ومدير‬ ‫االستخبارات وعضو المؤتمر المتواجد يف سبها‪،‬‬ ‫ودعا «أبوسهمين» يف كلمته إىل الوحدة الوطنية‬ ‫لمواجهة مثل هذه األحداث من أجل اتخاذ قرارات‬ ‫حاسمة يف سبيل الوطن‪ ،‬مؤكد ًا أن ذلك يع ُّد‬ ‫استحقاق ًا وطني ًا والتزام ًا عىل الجميع يف هذه‬ ‫المرحلة التي يجب أن يقدِّرها الكل ويكون فيها‬ ‫الهدف واحد وهو توفير األمن والعيش الكريم‬ ‫للمواطن‪ ،‬وش��دد «أبوسهمين» عىل ض��رورة أن‬ ‫يحرص أعضاء المؤتمر عىل اتخاذ القرار الحاسم‬ ‫فيما يتعلق بتقييم الحكومة ضمن اإلط��ار‬ ‫الديمقراطي‪ ،‬وطمأنة الشارع والمواطن بأي قرار‬ ‫نتخذه يف هذا االتجاه بأنه ليس المهم تمديد‬ ‫المدة بل المهم هو االستحقاقات التي عىل عاتقنا‬ ‫والتي يجب أن تكون يف مواعيدها ‪.‬‬

‫إدريس أبوخمادة يتابع األوضاع بحقل‬ ‫جالو ‪ 59‬النفطي‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫تابع العقيد «إدري��س أبوخماده» آمر إدارة حرس‬ ‫المنشآت النفطية بليبيا أمس الثالثاء األوضاع بحقل‬ ‫جالو (‪ )59‬النفطي التابع لشركة الواحة‪ ،‬واطلع عىل‬ ‫سالمة الحقول وآبار النفط ومواقع اإلنتاج‪ ،‬وأفاد مراسل‬ ‫وكالة األنباء الليبية بالمدينة أن السيد «أبوخمادة»‬ ‫اطلع عىل اإلج��راءات األمنية المتخذة من قبل أفراد‬ ‫الحرس يف حماية المنطقة‪ ،‬وما يحدث بالقرب منها‬ ‫من اشتباكات بمواقع السرير‪ ،‬واطمأن عىل سالمة‬ ‫اإلجراءات المتبعة لدى الجنود وعملهم اليومي‪ ،‬ونقل‬ ‫المراسل عن مشرف الحرس بالحقول النفطية تأكيده‬ ‫أن األمور تسير عىل أحسن ما يرام يف هذه الحقول‪.‬‬

‫كوريا الجنوبية تؤكد سالمة مسؤولها‬ ‫املجلس العسكري بسرت ينفي تعرض عضو املجلس مخلوف التجاري املختطف يف ليبيا‬ ‫زيدان يؤكد على حرص واهتمام الحكومة على تأمني نجاح انتخابات‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬

‫الفرجاني ملحاولة اغتيال‬

‫الهيئة التأسيسية للدستور‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أكد رئيس الحكومة المؤقتة‬ ‫«ع�ل�ي زي�����دان» ع�لى ال��ج��ه��ود‬ ‫المبذولة من قبل لجنة تأمين‬ ‫االنتخابات ب��وزارة الداخلية من‬ ‫أجل التوفيق يف نجاح انتخابات‬ ‫الهيئة التأسيسية لمشروع‬ ‫صياغة الدستور‪ ،‬وقال «زيدان»‬ ‫خ�لال ح��ض��وره أم��س الثالثاء‬ ‫اجتماع اللجنة المركزية لتأمين‬ ‫انتخابات الهيئة التأسيسية‬ ‫لصياغة الدستور مع المندوبين‬ ‫اآلمنيين بالمدن والمناطق‬ ‫الليبية ‪( -‬إن ت��أم��ي��ن ه��ذا‬ ‫االستحقاق لكي يتم عىل أكمل‬ ‫وجه أمر غاية يف األهمية ألن‬ ‫ه��ذا االستحقاق يتركز عليه‬ ‫مسار العملية االنتقالية ومسار‬ ‫عملية تأسيس الدولة الجديدة‬ ‫وأض��اف «زي���دان» جئت ألؤكد‬ ‫اهتمام الدولة وحرصها الشديد‬ ‫عىل أن يتم ه��ذا المسار‪ ،‬وأال‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫نفى المجلس العسكري بسرت أمس الثالثاء األخبار المتداولة حول تع ُّرض عضو المجلس‬ ‫«مخلوف الفرجاني» لمحاولة اغتيال‪ ،‬وأكد المجلس أن هذه األخبار ال صحة لها عىل اإلطالق‬ ‫وأن غرضها هو خلق الفتنة بين قبائل مدينة سرت‪ .‬من جانبه أوضح السيد «الفرجاني» ‪ -‬يف‬ ‫اتصال هاتفي مع مراسل وكالة األنباء الليبية بسرت ‪ -‬أنه يمارس عمله كالمعتاد‪ ،‬وأن هذه‬ ‫الشائعات ماهي إال محاوالت يائسة لترويج األخبار الكاذبة والمل َّفقة‪. .‬‬

‫ً‬ ‫كافة يف هذه المرحلة عىل أن‬ ‫يتم هذا االستحقاق‪ ،‬الفت ًا إىل‬ ‫أن أي اختالل يف مسار العملية‬ ‫االنتقالية ق��د ي��أت��ي ب��ض��رر ال‬ ‫يتوقع حجمه وال م��داه‪ ،‬مشير ًا‬ ‫إىل أن مسار العملية االنتقالية‬ ‫يتم يف مرحلة تواجه فيها الدولة‬ ‫عملية إع��ادة بناء مؤسساتها‬ ‫بتقديم سيرته الذاتية وبرنامجه االنتخابي‬ ‫وم��ح��اول��ة تحقيق ال��خ��دم��ات ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫الضرورية للمجتمع‪ ،‬مع ترميم نظـ ّمت إذاع��ة الخمس المحلية ونقابة يف هذه الهيئة‪ ،‬ثم فتح الحوار للحضور الذي‬ ‫م��ات��م م��ن دم���ار خ�لال سنوات الصحافيين واإلعالميين بالخمس بقاعة بشير تناول مشروع الدستور وما يحمله من آمال‬ ‫النظام السابق وسنوات الثورة السعداوي مناظرة إذاعية مباشرة للمترشحين للشعب الليبي‪ ،‬وحضر هذه المناظرة جمع‬ ‫الثالث‪ ،‬وكذلك محاولة استكمال عن منطقة الخمس للهيئة التأسيسية كبير من أطياف المدينة ومؤسسات المجتمع‬ ‫الكثير من المشروعات المعطلة لصياغة مشروع الدستور‪ ،‬وقام كل مترشح المدني وحقوقيين وإعالميين ‪.‬‬ ‫التي تحتاج إىل وق��ت‪ ،‬وق��ال‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل عمر‬ ‫تعديل اسم‬ ‫«زيدان» (ينبغي علينا أن نتفهم‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا جيداء سالم ‪- 3‬أعلن أنا إبراهيم صالح ‪ - 3‬أعلن أن��ا ع��ز الدين ‪ - 3‬أعلن أنا شرف الدين‬ ‫التعثر الذي يعتري أية عملية‬ ‫اميحلة ب��أن ه��ذا هو ع��ب��دال��س�لام خير بأنني المهدي وهيبه بأنني من المهدي وهيبه بأنني من‬ ‫يف مسار الدولة اآلن بحكم حالة‬ ‫اسمي الصحيح وليس من مواليد ‪ 1951‬وليس مواليد عام ‪1959‬م وليس مواليد عام ‪1960‬م وليس‬ ‫ضعفها العام وعدم تمكنها من‬ ‫كما جاء بسجالت بلدية كما جاء بسجالت السجل كما جاء بسجالت السجل كما جاء بسجالت السجل‬ ‫أداء دورها كما ينبغي‪ ،‬وبالتايل‬ ‫المدني سوق الجمعة‬ ‫المدني سوق الجمعة‬ ‫المدني العزيزية ‪.‬‬ ‫العجيالت ‪.‬‬ ‫علينا الحرص والصبر والمثابرة‬ ‫حتى تنتهي هذه األزمة)‪.‬‬

‫مناظرة إذاعية مباشرة للمرتشحني عن منطقة الخمس‬ ‫للهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور‬

‫نتراجع مهما اعترى من موانع‬ ‫وب������اإلرادة تتحقق النتائج‬ ‫وترتقي الشعوب) وأضاف لقد‬ ‫ب����ادرت ال��ح��ك��وم��ة بتخصيص‬ ‫وكيل خ��اص ل���وزارة الداخلية‬ ‫لتأمين االن��ت��خ��اب��ات وطلبت‬ ‫اعتمادات إضافية من المؤتمر‬ ‫الوطني العام لتغطية عملية‬ ‫التأمين التي بلغت (‪ )62‬مليون‬ ‫ليشمل التوقعات ً‬ ‫كافة المتعلقة‬ ‫بهذه العملية‪ ،‬وش��دد «زي��دان»‬ ‫عىل أهمية أن يحرص المؤتمر‬ ‫والحكومة ومؤسسات الدولة‬

‫أكدت كوريا الجنوبية أمس الثالثاء أن المسؤول‬ ‫التجاري يف سفارتها يف ليبيا والمختطف منذ يومين‬ ‫هو حالي ًا بحالة جيدة‪ .‬وق��ال مسؤول يف الحكومة‬ ‫الكورية الجنوبية إنه تم التأكد من سالمة مدير‬ ‫مكتب وكالة كوريا لتشجيع التجارة واالستثمار «هان‬ ‫سوك وو» الذي اختطف من قبل مجهولين يف ليبيا‬ ‫مساء األحد الماضي‪ ،‬ونقلت وكالة «يونهاب» الكورية‬ ‫الجنوبية لألنباء عن المسؤول الحكومي قوله خالل‬ ‫مؤتمر صحفي عقد أمس الثالثاء لقد تأكدنا من سالمة‬ ‫المختطف‪ .‬وأض��اف قائ ًال‪(:‬نحن يف وضع يتطلب‬ ‫استعدادنا لجميع االحتماالت الممكنة‪ ،‬حيث ال يمكننا‬ ‫أن نصدر حكم ًا بأن الغرض من اختطافه هو عملية‬ ‫إرهابية ذات غرض سياسي)‪ .‬وكانت وزارة الخارجية‬ ‫الكورية الجنوبية قد شكلت فريق ط��وارئ للقيام‬ ‫بمهمة إطالق سراح «هان» سريع ًا‪ ،‬وطالبت الحكومة‬ ‫الليبية بالعمل عىل تحديد هويات الخاطفين وتحرير‬ ‫المسؤول التجاري‪.‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫تعديل عمر‬ ‫‪- 1‬أعلن أنا عيل إبراهيم الجبايل‬ ‫ب��أن ابني محمد عيل إبراهيم‬ ‫الجبايل م��ن مواليد ‪1998‬م‬ ‫وليس‪1997‬م كما جاء بسجالت‬ ‫السجل المدني طرابلس‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libayfree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪) 354‬‬

‫االئتالف املعارض يعلن مشاركته يف جنيف ‪ 2‬عشرات القتلى والجرحى بانفجار سيارة مفخخة يف الضاحية الجنوبية لبريوت‬ ‫بعد استبعاد إيران واملجلس الوطني ينسحب‬

‫سحب األمين العام لألمم المتحدة «بان كي‬ ‫مون» الدعوة التي وجهها إىل إيران للمشاركة‬ ‫يف افتتاح مؤتمر جنيف ‪ 2‬لتسوية األزمة‬ ‫السورية‪ ،‬وف��ق ما أعلن االثنين المتحدث‬ ‫باسمه «مارتن نسيركي»‪.‬‬ ‫وبرر المتحدث باسم األمين العام لألمم المتحدة‬ ‫هذا القرار برفض طهران دعم تأليف حكومة‬ ‫انتقالية يف سوريا‪.‬‬ ‫وكان «مارتن نسيركي» المتحدث باسم األمين‬ ‫العام لألمم المتحدة ص َّرح أن «بان كي مون»‬ ‫يشعر بـخيبة أم��ل حيال رف��ض إي��ران دعم‬ ‫عملية انتقالية يف سوريا‪ ،‬وذلك بعد أن أشارت‬ ‫طهران إىل أنها ترفض إعالن جنيف قاعدة‬ ‫للمفاوضات يف سويسرا‪.‬‬ ‫وقد أوضح «نسيركي» أن مسؤولين إيرانيين‬ ‫كبار ًا كانوا أكدوا لألمين العام أن إيران تتفهم‬ ‫وتؤيد قاعدة المشاورات وهدف المؤتمر؛ أي‬ ‫تشكيل حكومة انتقالية يف سوريا تتمتع‬ ‫بسلطات تنفيذية كاملة‪.‬‬ ‫لكن الحكومة اإليرانية التي تدعم الرئيس‬ ‫«بشار األس��د» أعلنت الحق ًا ـ االثنين ـ أن‬ ‫مشاركتها يف المؤتمر ينبغي أن تكون غير‬ ‫مشروطة‪ ،‬ما دف��ع المعارضة السورية إىل‬ ‫التهديد بعدم المشاركة يف جنيف ‪.2‬‬ ‫من جانبه رحَّ ب االئتالف المعارض يف بيان‬ ‫بقرار استبعاد إيران؛ كونها لم تستوف شروط‬

‫أدى تفجير س��ي��ارة مفخخة يف‬ ‫الضاحية الجنوبية لبيروت أمس‬ ‫ال��ث�لاث��اء إىل س��ق��وط (‪ )4‬قتىل‬ ‫و(‪ )27‬جريح ًا‪ ،‬وذك���رت الوكالة‬ ‫الوطنية اللبنانية أن السيارة‬ ‫كان يقودها انتحاري وأن االنفجار‬ ‫وق���ع ق���رب مكتبة ال��ق��دس يف‬ ‫ال���ش���ارع ال��ع��ري��ض يف منطقة‬ ‫حارة حريك‪ ،‬وأضافت الوكالة أن‬ ‫االنفجار ضخم وتس َّبب باشتعال‬ ‫مبنى كبير وسيارات‪ ،‬وأن سيارات‬ ‫اإلطفاء والدفاع المدني عملت عىل‬ ‫إخماد الحرائق المشتعلة‪ ،‬وطلبت‬ ‫األجهزة األمنية من المواطنين‬ ‫إخ�لاء المكان تسهي ًال لعمل فرق‬ ‫اإلن���ق���اذ‪ ،‬ودع���ا رئ��ي��س حكومة‬

‫المشاركة يف هذا المؤتمر‪ ،‬وأك��د االئتالف‬ ‫مشاركته يف مؤتمر جنيف ‪ 2‬الهادف لتحقيق‬ ‫االنتقال السياسي بدء ًا بتشكيل هيئة حكم‬ ‫انتقايل ذات صالحيات تنفيذية كاملة عىل‬ ‫مؤسسات الدولة ً‬ ‫كافة بما فيها الجيش واألمن‬ ‫والمخابرات ال يشارك فيها القتلة والمجرمون‪.‬‬ ‫يف المقابل‪ ،‬ويف انعكاس النقسام المعارضة‬ ‫حول المؤتمر أعلن المجلس الوطني السوري‬ ‫أبرز مكونات االئتالف المعارض مساء االثنين‬ ‫انسحابه من هذا االئتالف بعد ق��رار األخير‬ ‫المشاركة يف جنيف ‪.2‬‬ ‫وأوض���ح أن ال��ق��رار يأتي تنفيذ ًا لقرارين‬ ‫اتخذهما يف أكتوبر‪ ،‬نص األول منهما عىل‬ ‫رفض المشاركة يف مؤتمر جنيف ‪ ،2‬ونص‬ ‫الثاني عىل االنسحاب من االئتالف يف حال قرر‬ ‫المشاركة يف المؤتمر‪.‬‬ ‫وع��ل��ل المجلس خطوته ب��ال��ق��ول إن ق��رار‬ ‫المشاركة يخل بوثيقة التأسيس التي بني‬ ‫عليها االئتالف الذي أبصر النور يف نوفمبر‬ ‫‪.2012‬‬ ‫وك��ان��ت دول داع��م��ة للمعارضة السورية‬ ‫أبرزها الواليات المتحدة وبريطانيا وفرنسا‬ ‫والسعودية‪ ،‬اعترضت يف وقت سابق أمس‬ ‫عىل دعوة إيران أبرز الحلفاء اإلقليميين للنظام‬ ‫السوري‪ ،‬معللة ذلك برفضها لبيان جنيف‪-1‬‬ ‫ومبدأ تشكيل حكومة انتقالية‪.‬‬

‫تصريف األعمال «نجيب ميقاتي»‬ ‫اىل اجتماع طارئ للهيئة الوطنية‬ ‫إلدارة الكوارث واألزمات يف السراي‬ ‫الحكومي‪ ،‬من جانبه دعا رئيس‬ ‫ح��زب الكتائب اللبنانية «أمين‬ ‫الجميل» إىل االتعاظ من كل ما‬ ‫حصل ويحصل من تفجيرات يف‬ ‫البالد‪ ،‬الفت ًا إىل أن المآسي تتمكن‬ ‫من منطقة إىل أخرى وال توفر أية‬ ‫منطقة وال أي مذهب أو طائفة أو‬ ‫فئة‪ ،‬واعتبر أن لبنان كله ضحية‬ ‫التفجير وليس حزب الله وحده‪،‬‬ ‫مشدد ًا عىل أن ُّ‬ ‫تدخل البعض يف‬ ‫ال��ش��ؤون ال��س��وري��ة ب��ات ق��ات��ل‪،‬اً‬ ‫والجميع يدفع الثمن‪ ،‬فليتفاهم‬ ‫الجميع حول المصلحة الوطنية‪.‬‬

‫أحكام بالسجن يف قضية الخلية اإلخوانية يف اإلمارات‬ ‫أصدرت المحكمة االتحادية العليا يف أبوظبي‬ ‫حضوري ًا وغيابي ًا أحكام ًا بالسجن لفترات‬ ‫ت��ت��راوح بين ثالثة أشهر وخمس سنوات‬ ‫وبراءة متهم واحد يف قضية الخلية اإلخوانية‬ ‫المتهم فيها (‪ )30‬شخص ًا من الجنسيتين‬ ‫اإلم��ارات��ي��ة والمصرية‪ .‬وقضت المحكمة‬ ‫بتغريم (‪ )21‬متهم ًا مبلغ ثالثة آالف درهم‬ ‫وإبعاد المحكومين المصريين يف القضية بعد‬

‫ف��رض��ت الحكومة التايالندية‬ ‫حالة ال��ط��وارئ لمدة ‪ 60‬يوما‬ ‫يف بانكوك واألقاليم المجاورة‬ ‫بدءا من ‪ 22‬يناير الحتواء حركة‬

‫قالت صحيفة الجارديان البريطانية‬ ‫نق ًال عن ثالثة محامين فحصوا الملفات‬ ‫إن مسؤولين سوريين قد يواجهون‬ ‫اتهامات بجرائم حرب بعد أن انشق‬ ‫مصور بالشرطة العسكرية السورية‬ ‫وقدم أدلة تظهر قت ًال منظم ًا ألحد عشر‬ ‫ألف معتقل‪ ،‬وستزيد الصور الضغوط‬ ‫عىل الرئيس السوري «بشار األس��د» الذي تقول الواليات المتحدة وحلفاؤها‬ ‫الغربيون إنه ارتكب جرائم حرب ضد شعبه‪ ،‬وينفي «األسد» تلك االتهامات‪،‬‬ ‫ويقول إنه يقاتل ارهابيين‪ ،‬لكن األدلة التي قدمها المنشق‪ ،‬والتي تسجل وفيات‬ ‫أشخاص كانوا قيد االعتقال يف الفترة من مارس ‪ 2011‬حتى أغسطس ‪.2013‬‬

‫وكاالت األمن سلطة فرض حظر‬ ‫التجول واعتقال المشتبه بهم‬ ‫دون توجيه اتهامات وف��رض‬ ‫رقابة عىل وسائل اإلعالم وحظر‬

‫مقتل ثالثة مدنيني يف انفجارين وسط الصومال‬ ‫لقي ث�لاث��ة مدنيين مصرعهم‬ ‫وأصيب (‪ )7‬آخرون الثالثاء‪ ،‬جراء‬ ‫انفجار وقع يف مدنية جالكعيو‬ ‫بإقليم مدق وسط الصومال‪.‬‬ ‫وبحسب شهود عيان ف��إن لغم ًا‬ ‫أرضي ًا تم زرعه يف جانب أحد شوارع‬ ‫جالكعيو انفجر دون أن يتسبب يف‬

‫وقوع إصابات‪.‬‬ ‫وأض����اف ال��ش��ه��ود أن���ه وأث��ن��اء‬ ‫تجمع سكان المدينة حول مكان‬ ‫االنفجار وقع انفجار ثان يف نفس‬ ‫المنطقة عن طريق لغم أرضي‬ ‫تسبب يف مقتل ثالثة مدنيين‪،‬‬ ‫وإصابة (‪ )7‬آخرين‪.‬‬

‫مقاتالت باكستانية‬ ‫تقصف مخابئ‬ ‫ملتشددي طالبان يف‬ ‫مناطق قبلية‬

‫انقضاء فترة الحكم عن الدولة‪ ،‬وحل تنظيم‬ ‫جماعة اإلخوان المسلمين‪ ،‬وإغالق مكاتبهم‬ ‫كافة يف اإلمارات‪ ،‬ومصادرة األدوات واألجهزة‬ ‫المضبوطة يف أماكن عملهم ومنازلهم‪،‬‬ ‫هذا وعقدت دائرة أمن الدولة يف المحكمة‬ ‫االتحادية العليا يف أبوظبي أمس الثالثاء‬ ‫جلستها السادسة الخاصة بـالخلية اإلخوانية‬ ‫للنطق بالحكم النهائي يف القضية‪ ،‬وكانت‬

‫مسؤولون سوريون قد يواجهون اتهامات‬ ‫بجرائم حرب‬

‫إعالن حالة الطوارئ يف بانكوك واألقاليم املجاورة ملدة ‪ 60‬يوماً‬ ‫احتجاجية أغلقت أج���زاء من‬ ‫العاصمة يف محاولة إلرغام رئيسة‬ ‫الوزراء «ينغلوك شيناواترا» عىل‬ ‫االستقالة‪ ..‬وتمنح حالة الطوارئ‬

‫‪3‬‬

‫النيابة العامة اإلمارتية قد اتهمت الموقوفين‬ ‫بإنشاء وتأسيس وتنظيم وإدارة فرع لتنظيم‬ ‫اإلخ��وان عىل أرض اإلم���ارات‪ ،‬والتستر عىل‬ ‫عمل التنظيم‪ ،‬واختالس صور ووثائق تحوي‬ ‫سر ًا من أس��رار الدفاع الخاصة بأمن الدولة‪،‬‬ ‫ونشر الصور بينهم وتزويد التنظيم السري‬ ‫اإلماراتي بنسخة منها‪ ،‬واتصالهم الوثيق‬ ‫بجماعة اإلخوان المسلمين يف مصر‪.‬‬

‫مرسي سيحاكم بتهمة التخابر‬ ‫بهدف ارتكاب أعمال إرهابية‬ ‫أف��ادت مصادر قضائية مصرية أمس‬ ‫الثالثاء أن الرئيس المصري المعزول‬ ‫«محمد مرسي» سيحاكم بتهمة التخابر‬ ‫بهدف ارتكاب أعمال إرهابية‪.‬‬ ‫ويم ُثل مع «مرسي» (‪ )35‬شخصا ال سيما‬ ‫قياديين يف جماعة اإلخ��وان المسلمين‬ ‫ومسؤولين يف ظ��ل رئ��اس��ت��ه‪ ،‬وكلهم‬ ‫متهمون بالتعامل م��ع ح��رك��ة حماس‬ ‫ومجموعات جهادية‪ ،‬و«مرسي» مالحق يف ثالث قضايا أخرى بتهمة‬ ‫قتل متظاهرين وفراره من السجن يف مطلع ‪ 2011‬وإهانة القضاء‪.‬‬

‫استمرار املواجهات بني الشرطة واملحتجني يف أوكرانيا‪‎‬‬

‫تتواصل ال��م��واج��ه��ات بين الشرطة‬ ‫التجمعات السياسية ألكثر من األوك��ران��ي��ة والمئات من المحتجين‬ ‫خمسة أش��خ��اص وإع�ل�ان إغ�لاق الرافضين لتشريعات أقرتها الحكومة‬ ‫أجزاء من العاصمة‪.‬‬ ‫تشدد من العقوبات عىل المظاهرات‬ ‫غير المرخصة يف واحدة من أسوأ أعمال‬ ‫العنف التي تشهدها البالد منذ عقود‪.‬‬ ‫وفيما تستمر حالة الكر والفر وسط‬ ‫العاصمة «ك��ي��ي��ف» اعتبر الرئيس‬ ‫«فيكتور يانوكوفيتش» أن المظاهرات‬ ‫تحولت إىل اضطرابات واسعة تهدد‬ ‫البالد م��ج�دِّد ًا دعوته إىل ال��ح��وار‪ ،‬أما‬ ‫المعارضة األوكرانية فح َّذرت من جانبها‬ ‫من أن تكون الدعوة محاولة لكسب‬ ‫الوقت فيما ش َّدد «فيتايل كليتشكو»‬ ‫أحد زعماء المعارضة عىل ضرورة مشاركة‬ ‫الرئيس شخصي ًا يف الحوار‪.‬‬

‫قالت مصادر عسكرية وسكان إن مقاتالت باكستانية قصفت‬ ‫أمس الثالثاء ما يشتبه أنها مخابئ لحركة طالبان يف منطقة‬ ‫قبلية عىل الحدود مع أفغانستان ما أسفر عن سقوط (‪)15‬‬ ‫قتي ًال عىل األقل بعد موجة من هجمات المتشددين عىل قوات‬ ‫األمن‪ .‬وهذه هي المرة األوىل التي يلجأ فيها السالح الجوي إىل‬ ‫الضربات الجوية يف منطقة وزيرستان الشمالية المضطربة‬ ‫توصلت التفاق بوقف إطالق النار مع قادة حركة‬ ‫منذ أن َّ‬ ‫طالبان المحلية عام ‪ ، 2007‬وشنَّ سالح الجو ضربات جوية‬ ‫أيض ًا يف منطقة كرم القبلية القريبة‪.‬‬

‫واشنطن ترفع جزئياً عقوباتها على‏إيران‬ ‫أعلنت الواليات المتحدة األمريكية رفع جزء من‬ ‫العقوبات المفروضة عىل إيران بسبب برنامجها‬ ‫النووي‪ ،‬وذلك بعد التأكد من التزام طهران‬ ‫بـاالتفاق النووي المؤقت ال��ذي أبرمته مع‬ ‫القوى الكبرى يف نوفمبر الماضي‪ ،‬بالتزامن مع‬ ‫خطوة مماثلة أعلنها االتحاد األوروبي‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫المسألة السورية‪..‬‬ ‫عىل خلفية رفض‬ ‫إيران االعتراف ب"‬ ‫جنيف ‪ "1‬واعتباره‬ ‫شرطا مسبقا‬ ‫قرر األمين العام‬ ‫لألمم المتحدة بان‬ ‫كي مون االثنين‬ ‫استبعاد إيران‬ ‫من حضور مؤتمر‬ ‫جنيف ‪ 2‬حول األزمة‬ ‫السورية والذي‬ ‫يبدأ األربعاء يف‬ ‫سويسرا‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫سحب دعوة إيران ملؤتمر "جنيف ‪ "2‬واملعارضة تشارك‬ ‫وذلك بعد أقل من ‪ 24‬ساعة عىل‬ ‫دعوتها التي أثارت استياء المعارضة‬ ‫السورية والدول الغربية الداعمة لها‪.‬‬ ‫وس��ارع االئتالف السوري المعارض‬ ‫إىل الترحيب ب��ق��رار األم��ي��ن العام‬ ‫مؤكدا مشاركته يف المؤتمر الذي من‬ ‫المقرر أن ينطلق يف مدينة مونترو‪.‬‬ ‫وق��ال المتحدث مارتن نسيركي‬ ‫إن ب��ان ك��ي م��ون "ق���رر أن يعقد‬ ‫اجتماع ال��ي��وم ال��واح��د يف مونترو‬ ‫(سويسرا) من دون مشاركة إيران"‪.‬‬ ‫مبررا هذا القرار برفض إيران دعم‬ ‫تأليف حكومة انتقالية يف سوريا كما‬ ‫ينص إع�لان جنيف ‪ 1‬ال��ذي صدر يف‬ ‫‪ 30‬يونيو ‪ .2012‬وأوضح نسيركي أن‬ ‫"مسؤولين إيرانيين كبارا كانوا أكدوا‬ ‫لألمين العام أن إيران تتفهم وتؤيد‬ ‫قاعدة المشاورات وهدف المؤتمر" أي‬ ‫"تشكيل حكومة انتقالية يف سوريا‬ ‫تتمتع بسلطات تنفيذية كاملة"‪.‬‬ ‫لكن الحكومة اإليرانية التي تدعم‬ ‫الرئيس بشار األس��د أعلنت الحقا‬ ‫االثنين أن مشاركتها يف المؤتمر‬ ‫ينبغي أن تكون غير مشروطة ما‬ ‫دفع المعارضة السورية إىل التهديد‬ ‫بعدم المشاركة يف جنيف ‪ .2‬وأضاف‬ ‫المتحدث أن ب��ان كي م��ون أصيب‬ ‫"بخيبة أم���ل ك��ب��ي��رة لتصريحات‬ ‫إي���ران ال��ت��ي ال تنسجم البتة مع‬ ‫االل��ت��زام" ال��ذي أعلنه المسؤولون‬ ‫اإليرانيون خ�لال اتصاالتهم معه‪.‬‬ ‫وت��اب��ع أن ب��ان "ال ي��زال يحض‬ ‫إي���ران ع�لى االن��ض��م��ام إىل التفاهم‬

‫من االرشيف‬ ‫ال���دويل ح��ول تأييد إع�ل�ان جنيف‪،‬‬ ‫وك���ون (إي�����ران) اخ���ت���ارت ال��ب��ق��اء‬ ‫خ���ارج ه��ذا االت��ف��اق األس��اس��ي قرر‬ ‫أن يعقد اجتماع اليوم الواحد يف‬ ‫مونترو من دون مشاركة إي��ران"‪.‬‬ ‫ورحب االئتالف المعارض "بقرار‬ ‫السيد األمين العام لألمم المتحدة‬ ‫بسحب ال��دع��وة ال��م��رس��ل��ة إلي���ران‬ ‫كونها لم تستويف شروط المشاركة‬ ‫يف ه��ذا المؤتمر" وذل���ك يف بيان‬ ‫تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه‪.‬‬ ‫وأك���د االئ��ت�لاف "م��ش��ارك��ت��ه يف‬ ‫مؤتمر جنيف ‪ 2‬ال��ه��ادف لتحقيق‬

‫االنتقال السياسي بدءا بتشكيل هيئة‬ ‫حكم انتقايل ذات صالحيات تنفيذية‬ ‫كاملة عىل كافة مؤسسات الدولة بما‬ ‫فيها الجيش واألمن والمخابرات‪ ،‬ال‬ ‫يشارك فيها القتلة والمجرمون"‪.‬‬ ‫يف المقابل ويف انعكاس النقسام‬ ‫ال��م��ع��ارض��ة ح���ول ال��م��ؤت��م��ر أعلن‬ ‫المجلس ال��وط��ن��ي ال��س��وري أب��رز‬ ‫مكونات االئ��ت�لاف المعارض مساء‬ ‫االثنين انسحابه من ه��ذا االئتالف‬ ‫بعد قرار األخير المشاركة يف جنيف ‪.2‬‬ ‫وأوض���ح أن ال��ق��رار يأتي تنفيذا‬ ‫لقرارين اتخذهما يف اكتوبر "نص‬

‫األول منهما عىل رفض المشاركة يف‬ ‫مؤتمر جنيف ‪ 2‬ون��ص الثاني عىل‬ ‫االنسحاب من االئتالف" يف حال قرر‬ ‫المشاركة يف المؤتمر‪ .‬وعلل المجلس‬ ‫خطوته بالقول إن قرار المشاركة "يخل‬ ‫بوثيقة التأسيس التي بني عليها"‬ ‫االئتالف الذي أبصر النور يف نوفمبر‬ ‫‪ .2012‬وكانت دول داعمة للمعارضة‬ ‫السورية أب��رزه��ا ال��والي��ات المتحدة‬ ‫وبريطانيا وفرنسا والسعودية اعترضت‬ ‫يف وقت سابق عىل دع��وة إي��ران أبرز‬ ‫الحلفاء اإلقليميين للنظام السوري‬ ‫معللة ذل��ك برفضها لبيان جنيف‬ ‫‪ 1‬ومبدأ تشكيل حكومة انتقالية‪.‬‬ ‫وقالت السفيرة األمريكية لدى‬ ‫األم���م المتحدة سامنتا ب���اور أم��ام‬ ‫مجلس األمن يف نيويورك إن الهدف‬ ‫م��ن جنيف ‪ 2‬ه��و "تأليف حكومة‬ ‫انتقالية بموافقة متبادلة (بين‬ ‫النظام السوري والمعارضة) تتمتع‬ ‫بسلطات تنفيذية كاملة تشمل‬ ‫أيضا الكيانات العسكرية واألمنية"‪.‬‬ ‫وكانت باور تشير إىل "إعالن جنيف"‬ ‫الصادر يف ‪ 30‬يونيو ‪ 2012‬وال��ذي‬ ‫ينص عىل "تشكيل حكومة انتقالية‬ ‫تتمتع بكافة السلطات التنفيذية‬ ‫عبر توافق مشترك" ما يعني تقليص‬ ‫صالحيات الرئيس السوري بشار االسد‪.‬‬ ‫ويف مقابل المواقف األمريكية‬ ‫والفرنسية واألوروب���ي���ة‪ ،‬ح��ذر وزي��ر‬ ‫الخارجية ال��روس��ي سيرغي الف��روف‬ ‫المعارضة السورية والغربيين من‬ ‫"خطأ ال يغتفر" يف حال غابت إيران‬

‫‪4‬‬

‫عن المؤتمر‪ .‬وإذا كان جنيف ‪ 2‬يفتتح‬ ‫األربعاء يف مونترو فإن المفاوضات‬ ‫بين حكومة األسد والمعارضة يفترض‬ ‫أن تبدأ الجمعة يف جنيف‪ .‬إال أن‬ ‫أه��داف الفريقين تبدو إىل اآلن عىل‬ ‫ط���ريف نقيض ال سيما م��ع إص���رار‬ ‫المعارضة ع�لى أن هدفها الوحيد‬ ‫ه��و التخلص م��ن األس���د‪ .‬كذلك فإن‬ ‫التصريحات االخيرة للرئيس السوري‬ ‫ليس م��ن شأنها إرض���اء المعارضة‪.‬‬ ‫ففي مقابلته الحصرية مع وكالة‬ ‫فرانس برس رفض بشار األسد تسليم‬ ‫رئاسة أي حكومة مقبلة للمعارضة‪.‬‬ ‫وقال يف هذا الصدد "هذا يعتمد عىل من‬ ‫تمثل هذه المعارضة‪ .‬أن نأتي برئيس‬ ‫وزراء من المعارضة وه��و ال يمتلك‬ ‫األكثرية (يف البرلمان) فهذا مناقض‬ ‫للمنطق ال��س��ي��اس��ي يف ك��ل دول‬ ‫العالم"‪ .‬مشيرا إىل أن "االنتخابات‬ ‫النيابية المقبلة ستحدد الحجم‬ ‫الحقيقي لقوى المعارضة المختلفة"‪.‬‬ ‫واعتبر أن معركة إسقاط الدولة‬ ‫السورية "فشلت" لكن المعركة عىل‬ ‫اإلره��اب مستمرة وتحتاج إىل "زمن‬ ‫طويل"‪ .‬مشيرا إىل أن القرار األهم‬ ‫الذي يمكن أن يخرج عن جنيف ‪2‬‬ ‫المفترض أن يمهد الطريق لحل‬ ‫سياسي للنزاع الذي أسفر عن سقوط‬ ‫أكثر من ‪ 130‬ألف قتيل منذ مارس‬ ‫‪ 2011‬ه��و "م��ك��اف��ح��ة االره����اب"‪.‬‬ ‫إال أن ال��م��ط��ل��ب ال��رئ��ي��س‬ ‫للمعارضة ه��و أن ي���ؤدي مؤتمر‬ ‫جنيف ‪ 2‬إىل رحيل األسد عن الحكم‪.‬‬

‫تحذيرات من املقاطعة االقتصادية تغضب وزيرا إسرائيليا‬

‫رفض وزير‬ ‫االقتصاد‬ ‫اإلسرائييل نفتايل‬ ‫بينيت يوم االثنين‬ ‫تحذيرات متزايدة‬ ‫من أن الشركات‬ ‫اإلسرائيلية‬ ‫ستواجه عزلة‬ ‫دولية إذا فشلت‬ ‫محادثات السالم مع‬ ‫الفلسطينيين‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫ويف إشارة إىل زيادة الخالفات داخل‬ ‫الحكومة حث بينيت رئيس ال��وزراء‬ ‫بنيامين نتنياهو عىل تجاهل التحذيرات‬ ‫قائال إن دول��ة فلسطينية مستقلة‬ ‫ستصبح م�ل�اذا للمسلحين وتمثل‬ ‫تهديدا خطيرا الستقرار إسرائيل‪.‬وقال‬ ‫بينيت ألنصار حزبه البيت اليهودي‬ ‫وهو حزب يميني هدد باالنسحاب من‬ ‫ائتالف نتنياهو إذ أحرزت مفاوضات‬ ‫السالم تقدما "الدولة الفلسطينية‬ ‫ستسحق االقتصاد اإلسرائييل‪ ".‬وجاءت‬ ‫تصريحات بينيت يف اليوم الذي قالت‬ ‫فيه مجموعة من زعماء الشركات‬ ‫اإلسرائيلية والفلسطينية البارزين إنهم‬ ‫سيسافرون إىل المنتدى االقتصادي‬ ‫العالمي يف دافوس هذا األسبوع لكي‬ ‫يلقوا بثقلهم وراء جهود الواليات‬ ‫المتحدة للتوصل إىل اتفاق سالم غير‬ ‫مرجح‪ .‬وقال ايتامار رابينوفيتش وهو‬ ‫سفير سابق لدى واشنطن وعضو يف‬ ‫جماعة "كسر الجمود" اإلسرائيلية‬ ‫الفلسطينية إن مجتمع األع��م��ال‬ ‫يدرك المكافآت المحتملة إذا نجحت‬ ‫المحادثات والمخاطر المحتملة إذا‬ ‫فشلت‪ .‬وقال لرويترز "التوصل التفاق‬ ‫سيعني أن إسرائيل يمكن أن تخفض‬ ‫االستثمار يف مجال ال��دف��اع ويفتح‬ ‫فرصا اقتصادية ضخمة مع العالم‬ ‫العربي‪".‬لكن المقاطعة االقتصادية‬ ‫وفقدان الشرعية الدولية هو بال شك‬ ‫تهديد كبير‪ ".‬واستؤنفت محادثات‬ ‫السالم المباشرة التي تهدف إىل إنهاء‬

‫من االرشيف‬ ‫الصراع المستمر منذ عقود يف الشرق‬ ‫األوس���ط يف يوليو ت��م��وز الماضي‬ ‫وبلغت نقطة حرجة مع محاولة وزير‬ ‫الخارجية األمريكي جون كيري وضع‬ ‫اتفاق إطار يهدف إىل تمهيد الطريق‬ ‫التفاق نهائي‪ .‬ومن المقرر أن يجتمع‬ ‫كيري مع نتنياهو يف دافوس يف وقت‬ ‫الحق هذا األسبوع‪ .‬وزار الوزير األمريكي‬ ‫المنطقة ‪ 11‬مرة يف أقل من عام يف‬ ‫إطار مسعاه لحل الخالفات‪ .‬وحذر بعض‬ ‫األعضاء األكثر اعتداال يف الحكومة‬ ‫االئتالفية م��ن ك��ارث��ة إذا انسحب‬

‫نتنياهو من المحادثات التي يتشكك‬ ‫حزبه فيها صراحة‪.‬وقالت وزيرة العدل‬ ‫تسيبي ليفني رئيسة الوفد اإلسرائييل‬ ‫يف المفاوضات "ال��م��ف��اوض��ات هي‬ ‫الجدار الذي يمنع موجة من المقاطعة‬ ‫االقتصادية اآلن‪ ".‬وسئلت يف مقابلة‬ ‫مع تلفزيون محيل يف بداية األسبوع‬ ‫إن كانت إسرائيل عرضة لعزلة مماثلة‬ ‫لتلك التي تعرضت لها جنوب أفريقيا‬ ‫يف سنوات العزل العنصري فقالت‬ ‫"نعم"‪ .‬وبدأت شركات يف دول االتحاد‬ ‫األوروبي ‪ -‬وهو أكبر شريك اقتصادي‬

‫إلسرائيل ‪ -‬تعبر بالفعل عن قلقها‪.‬‬ ‫وأعلنت مؤسسة بي جي جي ام‬ ‫وهي من أكبر صناديق المعاشات يف‬ ‫هولندا يف وقت سابق هذا الشهر أنها‬ ‫ستنقل استثماراتها من خمسة بنوك‬ ‫إسرائيلية بسبب تعامالتها المالية‬ ‫مع المستوطنات اليهودية يف الضفة‬ ‫الغربية والقدس الشرقية‪.‬‬ ‫وق��ال دبلوماسي سكندينايف يف‬ ‫القدس إن ممثلين من اثنتين من‬ ‫شركات االستثمار الكبرى يف دول‬ ‫الشمال زاروا إس��رائ��ي��ل يف اآلون��ة‬ ‫األخ��ي��رة لمناقشة ب��واع��ث قلقهم‬ ‫بخصوص األعمال التجارية المرتبطة‬ ‫بالمستوطنات وينظرون يف سحب‬ ‫استثمارات‪ .‬وقال دبلوماسي غربي آخر‬ ‫إن زعماء االتحاد األوروب���ي ينقلون‬ ‫الرسالة إىل نتنياهو‪ .‬وقال الدبلوماسي‬ ‫الكبير ال��ذي طلب ع��دم نشر اسمه‬ ‫"خطر المقاطعة (االقتصادية) قائم‪.‬‬ ‫نحن نقول لإلسرائيليين إننا نعارض‬ ‫المقاطعة لكننا ننبه إىل خطر العزلة‪".‬‬ ‫وأق���ر بينيت ب��أن��ه ي��رى "ب���وادر‬ ‫مقاطعة اقتصادية" لكنه ق��ال إن‬ ‫وجود دولة فلسطينية مستقلة يمثل‬ ‫خطرا أكبر بكثير ألنها ستصبح قاعدة‬ ‫لشن هجمات‪ .‬كندا عداء صريح ويف‬ ‫موقف عدائي وبالغ االنحياز وعدم‬ ‫النزاهة أبلغ رئيس ال��وزراء الكندي‬ ‫ستيفن هاربر البرلمان اإلسرائييل يوم‬ ‫االثنين أن أي مقارنة بين إسرائيل‬ ‫وجنوب أفريقيا إبان التفرقة العنصرية‬

‫"مقززة" ‪ .‬وتأتي زيارة هاربر يف وقت‬ ‫أث��ار فيه أعضاء بالحكومة مخاوف‬ ‫من مقاطعة البضائع اإلسرائيلية إذا‬ ‫لم تحرز المحادثات مع الفلسطينيين‬ ‫تقدما‪ .‬وقال هاربر إن بعض منتقدي‬ ‫إسرائيل ينغمسون يف "معاداة جديدة‬ ‫للسامية"‪ .‬وقال هاربر "فكر يف المنطق‬ ‫الملتوي والحقد الصريح ‪ ...‬إنه شيء‬ ‫مقزز فعال لكن هذا هو وجه معاداة‬ ‫السامية الجديدة‪ ".‬وتعتبر معظم‬ ‫ال���دول المستوطنات اإلسرائيلية‬ ‫يف األراض���ي التي احتلت يف حرب‬ ‫‪ 1967‬غير قانونية وأغضبت حمالت‬ ‫مقاطعة دولية للمنتجات المصنوعة‬ ‫يف المستوطنات اإلسرائيلية بالضفة‬ ‫الغربية المحتلة الساسة اإلسرائيليين‪.‬‬ ‫وقالت وزي��رة العدل اإلسرائيلية‬ ‫تسيبي ليفني لتلفزيون محيل يف‬ ‫بداية االسبوع إن إسرائيل قد تواجه‬ ‫عزلة مماثلة لتلك التي تعرضت لها‬ ‫جنوب افريقيا إبان الفصل العنصري‪.‬‬ ‫وردد هاربر يف خطابه تصريحات‬ ‫قادة إسرائيليين قالوا األسبوع الماضي‬ ‫إن موقف بعض ال��دول الغربية من‬ ‫الصراع "ريائي" وغير متوازن‪.‬وتدعم‬ ‫كندا منذ زم��ن بعيد إسرائيل عىل‬ ‫الصعيد الدبلوماسي وصوتت يف ‪2012‬‬ ‫ضد مشروع قرار لترقية وضع السلطة‬ ‫الفلسطينية يف األم��م المتحدة من‬ ‫ك��ي��ان م��راق��ب إىل دول���ة غير عضو‬ ‫بصفة مراقب ويف نفس العام قطعت‬ ‫العالقات مع إيران‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫‪5‬‬ ‫مأزق السياسة األمريكية ‪:‬‬ ‫إسرائيل ‪2-2‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫د‪.‬شفيق ناظم الغبرا‬

‫ملاذا ال يصلح اإلخوان للحكم ؟‬

‫ال حاجة‬ ‫للتذكير بأن‬ ‫سؤال النهوض‬ ‫والتقدم وبناء‬ ‫المجتمعات‬ ‫وتحقيق التنمية‬ ‫هو سؤال معرفي‬ ‫وليس سؤاال‬ ‫أيديولوجيا‪ ،‬وهذا‬ ‫هو المدخل الذي‬ ‫أسوقه للحديث‬ ‫عن عدم صالحية‬ ‫جماعة اإلخوان‬ ‫المسلمين للحكم‪.‬‬

‫د‪ .‬أحمد إبراهيم الفقيه‬

‫وهذا هو أيضا السبب وراء ما يَجْ ُن َونهُ‬ ‫من فشل وإخفاق في كل مرة يصلون فيها‬ ‫إلى سدة الحكم‪ ،‬وقد تكررت التجارب في‬ ‫ال��س��ودان ال��ذي أحاله حكمهم إل��ى أرض‬ ‫احتراب وتشرذم وتقسيم مع مزيد الفقر‬ ‫والمعاناة‪ ،‬وأخيرا في مصر عندما ظهر‬ ‫إخفاقهم واضحا جليا خالل فترة وجيزة من‬ ‫استالمهم الحكم‪ ،‬وثارت الحشود الشعبية‬ ‫ضدهم‪ ،‬بعد أداء عام واحد من السيطرة‬ ‫الكاملة على مرافق الحياة في مصر‪.‬‬ ‫فقد حصلوا على تفويض من أغلبية‬ ‫الشعب بالحكم‪ ،‬بالسيطرة على البرلمان مع‬ ‫شركائهم في اإلسالم السياسي‪ ،‬والوصول‬ ‫إلى منصب رئيس الجمهورية مقابل أعتى‬ ‫المنافسين‪ ،‬وأص��دروا دستورا يتفق مع‬ ‫منهجهم‪ ،‬ق��ام بصياغته وتحريره أناس‬ ‫من اختيارهم‪ ،‬ووضعوا على رأس الجهاز‬ ‫التنفيذي حكومة من عناصرهم‪ ،‬وأصدروا‬ ‫م��ن التشريعات والقوانين وال��ق��رارات‬ ‫الصادرة عن رئيس الجمهورية وحكومته‬ ‫اإلخوانية‪ ،‬ما طال أغلب مناحي الحياة في‬ ‫مصر‪ .‬ومع ذلك فإن كل هذه الترتيبات التي‬ ‫تستهدف التمكين لحكمهم وتعزيزه لدى‬ ‫أهل البالد‪ ،‬لم تفلح إال في تأليب الرأي‬ ‫العام ضدهم‪ ،‬وازدياد النفور وخيبة األمل‬ ‫ل��دى المواطن المصري من سياساتهم‪.‬‬ ‫واستطاعت حركة شبابية جاءت من خارج‬ ‫الكيانات السياسة وم��ن خ��ارج األح��زاب‬ ‫والمؤسسات التقليدية‪ ،‬أن تجمع توقيعات‬ ‫في طرح الثقة من الرئيس‪ ،‬بلغ تعدادها‬ ‫ضعف األص��وات التي نالها عند انتخابه‬ ‫ثم دعت هذه الحركة ـ التي تس ّمى تم ّرد ـ‬ ‫جماهير الشعب إلى الخروج في مسيرات‬ ‫للتعبير عن رفضها لحكم اإلخ��وان‪ ،‬فخرج‬ ‫م��ا ي��زي��د ع��ن ث�لاث��ي��ن م��ل��ي��ون إن��س��ان‪،‬‬ ‫يطالبون اإلخ��وان بالتنحي عن الحكم‪،‬‬ ‫وإتاحة الفرصة النتخابات رئاسية جديدة‪.‬‬ ‫فلماذا ك��ان الفشل حتميا ف��ي حالة‬ ‫اإلخ��وان المسلمين في السلطة؟ ولماذا‬ ‫كان نجاحهم مستحيال في إدارة المجتمع‬

‫والدولة؟ وقبل أن أدلف للجواب عن هذين‬ ‫السؤالين‪ ،‬أق��ول إنه ال يجب أن ينساق‬ ‫أحد إلى الربط بين الجماعة وجوهر الدين‬ ‫ومقاصده وأهدافه‪ ،‬فهم ليسوا إال واجهة‬ ‫سياسية لجانب من جوانب الدين‪ ،‬وفشلهم‬ ‫في الحكم ال يجب أن ينعكس سلبا على‬ ‫الدين اإلسالمي كمنهج في حياة البشر‬ ‫ودليل لإلنسان في سلوكه وأخالقياته‬ ‫ومعامالته‪ ،‬واع��ت��ب��اره طاقة وجدانية‬ ‫روحية تجلب الطمأنينة لإلنسان في الدنيا‬ ‫والفوز في الدار اآلخرة‪.‬‬ ‫إنما ه��و فشل لناشطين سياسيين‬ ‫ينسبون أنفسهم ل�لإس�لام‪ ،‬ون��ع��رف أن‬ ‫اإلس�ل�ام ال يجب ب��ال��ض��رورة أن يتطابق‬ ‫مع مثل هذه الجماعات في كل ما تقول‬ ‫وتعتقد‪ ،‬وال هي بالضرورة تعبر عن وجهه‬ ‫الحقيقي‪ ،‬وهناك منذ فجر التاريخ اإلسالمي‬ ‫جماعات س ّمت نفسها الخوارج‪ ،‬وأخرى ثارت‬ ‫ضد الظلم االجتماعي مثل حركة الزنج‬ ‫وغيرهم س ّموا أنفسهم القرامطة‪ ،‬وكانوا‬ ‫تعبيرا عن حركة اجتماعية سياسية أكثر‬ ‫مما هم حالة من ح��االت التجلي لجوهر‬ ‫الدين وحقيقته‪.‬‬ ‫وي��أت��ي ف��ش��ل اإلخ�����وان ف��ي الحكم‬ ‫وسقوطهم‪ ،‬عبر كل التجارب التي خاضوها‬ ‫في حالة اإلخفاق وخيبة المسعى‪ ،‬من‬ ‫كونهم حركة دعوية إرشادية تقوم على‬ ‫النصح والتوجيه وتذكير الناس بدينهم‬ ‫ثم تحولت إلى دعوة للتسيد على المجتمع‬ ‫وف��رض أجندتها عليه‪ ،‬وتحكيم قواعد‬ ‫وش���روط ال تصلح أداة للحكم وتسيير‬ ‫المجتمعات‪ ،‬فال حكم وال إدارة للدولة‬ ‫ودواليبها وأجهزتها ومؤسساتها يمكن أن‬ ‫يقوم على الجدارة الدينية‪ ،‬وهو ما تسعى‬ ‫أي جماعة من جماعات اإلخ��وان في أي‬ ‫قطر من األقطار اإلسالمية إلى تطبيقه‪،‬‬ ‫إذ أنها لن تأتي إلى الحكم ثم تستعير‬ ‫كفاءات من خارج الجماعة ال تدين بالوالء‬ ‫لها وال تنسجم مع المنهج الذي تتبعه‪،‬‬ ‫مهما كانت درجة الكفاءة والعلم والمعرفة‬

‫لهذا العنصر أو ذاك‪ ،‬طالما هو من خارج‬ ‫أعضاء الجماعة‪ ،‬فهي ستضع مثال في وزارة‬ ‫الخزانة وزيرا من كوادرها وليكن صاحب‬ ‫اختصاص م��ال��ي‪ ،‬ولكن ليست جدارته‬ ‫في إدارة المال هي التي جاءت به‪ ،‬وإنما‬ ‫عضويته في جماعة دينية‪ ،‬من هنا يسقط‬ ‫مبدأ الجدارة والكفاءة على حساب االنتصار‬ ‫للتقوى وممارسة الشعائر الدينية‪ ،‬وهو ما‬ ‫حصل في مصر‪.‬‬ ‫فالرجل الذي قدمته الجماعة الحتالل‬ ‫منصب الرئيس هو خبير معادن‪ ،‬انتقل‬ ‫بفضل الحشد والمناصرة والدعاية من‬ ‫قبل اإلخوان إلى رئيس دولة‪ ،‬في مخالفة‬ ‫لقواعد الجدارة واألحقية وهكذا جاء هو‬ ‫برئيس وزراء من أهل اللحى مثله ووزراء‬ ‫على شاكلته دون اعتبار للجدارة وهو عكس‬ ‫ما يحدث في حكم مدني غير أيديولوجي‬ ‫فإذا وجدت لوزارة الصحة وزيرا يستطيع‬ ‫تطهير البالد من وب��اء البلهارسيا فلن‬ ‫تسأله عن قوة تقواه وإيمانه بل لن تسأل‬ ‫عن دينه إن ك��ان مسلما أو مسيحيا أو‬ ‫بوذيا أو يهوديا‪ ،‬ألن الهدف هو النجاح في‬ ‫طرد الوباء‪ ،‬وليس أن يصلي خلفه الناس‪.‬‬ ‫فهذه الجدارة الدينية يحتاجها منصب‬ ‫المفتي أو شيخ األزه��ر أو إم��ام جامع ال‬ ‫وظائف تخصصية مدنية‪ ،‬وال أرى مستقبال‬ ‫سياسيا لمثل هذه الجماعات التي تتبع‬ ‫تنظيم اإلخوان المسلمين‪ ،‬غير أن تعود‬ ‫إلى المهمة األصلية التي تصلح لها؛ جماعة‬ ‫للهدي واإلرش���اد وتذكير الناس بدينهم‬ ‫بعيدا عن الحكم والسياسة‪ ،‬وأهال وسهال‬ ‫بها في أي نشاط يتصل بمجال األعمال‬ ‫الخيرية والمبادرات االجتماعية وصرف‬ ‫الجهد لرعاية األرامل واأليتام والمعاقين‬ ‫وذوي الحاجات واستنفار الضمير الجمعي‬ ‫إلسناد هذه الفئات وجمع التبرعات من‬ ‫أجلها كما هو الحال في المجتمعات الغربية‬ ‫التي انصرفت جماعتها الدينية انصرافا‬ ‫كامال للعمل الخيري التطوعي على قاعدة‬ ‫الدين لله والوطن للجميع‪.‬‬

‫ففي اإلس�ل�ام السياسي رف��ض لطبيعة هذا‬ ‫التحالف‪ ،‬وفي اإلسالم الجهادي ممث ًال بـ «القاعدة»‬ ‫والمجموعات المسلحة سعي الستهداف هذه العالقة‬ ‫وفي المعنى العربي القومي أو اإلسالمي التضامني‬ ‫أو حتى الحقوقي اإلنساني نقد لهذا التحالف نتيجة‬ ‫األثر الذي يتركه على الشعوب والحقوق‪ .‬وهذا يعني‬ ‫أن قوى عدة في العالم اإلسالمي والعربي ستسعى‬ ‫لالشتباك مع الواليات المتحدة كما فعل تنظيم‬ ‫«القاعدة» بوسائل عنيفة في العراق‪ ،‬أو كما قد‬ ‫تفعل جماعات حقوقية تحتج على هذه العالقة‬ ‫والعبث السياسي الذي تثيره‪ .‬إن العالقة اإلسرائيلية‬ ‫ األمريكية في الشكل الذي تعبر عنه‪ ،‬تساهم من‬‫حيث ال تدري في تغذية الراديكالية اإلسالمية وفي‬ ‫ردود فعل تعود بالضرر على العالم العربي واإلسالمي‬ ‫من جهة وعلى الواليات المتحدة من جهة أخرى‪.‬‬ ‫وعندما يتحرك وزير الخارجية األمريكي في مسعى‬ ‫حثيت إليجاد تسوية‪ ،‬فهو مقبل على فشل جديد‬ ‫للسياسة األمريكية في اإلقليم‪ .‬إن تحقيق تسوية‬ ‫سياسية شكلية تبقي على أسس االحتالل‪ ،‬وفلسفة‬ ‫السيطرة اإلسرائيلية ستضع الفلسطينيين في سجن‬ ‫أكبر وعالقة انتهاك أشد عمق ًا‪ ،‬وهذا بطبيعة الحال‬ ‫لن يغير جوهر الصراع‪ .‬التسوية التي تطرح اليوم‬ ‫في الساحة الفلسطينية تشبه وضع قطعة من‬ ‫الضماد الكبير على ضحية تعاني من مرض قاتل‪.‬‬ ‫القضية الفلسطينية ترتبط بحقوق وأراض ومنازل‬ ‫تمت مصادرتها وقرى تم ردمها وسحقها وشعب‬ ‫وأراض‬ ‫تم تهجيره‪ ،‬وهناك مستوطنات تتمدد‬ ‫ٍ‬ ‫تقضم‪ ،‬بينما تهدد القدس بما تبقى من عروبتها‪.‬‬ ‫إن القضية الفلسطينية جوهر قضايا التحرر في‬ ‫البالد العربية‪ .‬لهذا‪ ،‬فح ّلها لن يكون ممكن ًا ببعض‬ ‫الدبلوماسية‪ ،‬وكأن لسان حال الدبلوماسية األمريكية‬ ‫هذه األي��ام يقول‪” :‬هذه فرصتكم الوحيدة إن لم‬ ‫تأخذوها فسنبرئ ضميرنا ونعود لدعم إسرائيل في‬ ‫كل توجهاتها“‪.‬‬ ‫إن التسوية ستكون ممكنة عندما تتوصل الحركة‬ ‫الصهيونية إلى قناعة بضرورة إيقاف مشروعها‬ ‫القائم على جلب مزيد من اليهود إلى فلسطين‬ ‫ليحلوا مكان الفلسطينيين العرب‪ .‬لم تصل الحركة‬ ‫الصهيونية حتى اللحظة إلى القبول بمبدأ التخلي‬ ‫عن القدس الشرقية واألراضي المحتلة لمصلحة دولة‬ ‫فلسطينية‪ ،‬ولم تصل حتى اآلن لفهم إنساني يؤدي‬ ‫إلى وقف اضطهاد عرب ‪ 1948‬وحصار غزة واالعتراف‬ ‫بخطأ ما قامت به بحق العرب والمسلمين على مدى‬ ‫قرن من الزمان‪ .‬إسرائيل ال تعرف لغة اإلقرار بحقوق‬ ‫للعودة واستعداد للتخلي عن االستيطان‪ .‬لهذا‬ ‫يستمر الصراع‪ .‬إن تغير طبيعة الدولة اإلسرائيلية‬ ‫هو األس��اس لتأمين حل صادق وواقعي وإنساني‬ ‫يشمل اإلسرائيليين كما يشمل الفلسطينيين‪ .‬منذ‬ ‫أي��ام فقط‪ ،‬في ‪ 11‬كانون الثاني (يناير) أعلنت‬ ‫إسرائيل (وهذا موقف يتم رميه في وجه المبعوث‬ ‫األمريكي وزير الخارجية كيري)‪ ،‬أنها ستبني ‪1400‬‬ ‫وحدة سكنية جديدة في الضفة الغربية وفي القدس‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫لتنضج شروط التسوية يجب أن تتغير الرؤية‬ ‫اإلسرائيلية للمستقبل‪ ،‬كما يجب أن تتع ّدل العالقة‬ ‫الخاصة بين إسرائيل والواليات المتحدة‪ .‬إن استمرار‬ ‫العالقة في الشكل الراهن سيضع الواليات المتحدة‬ ‫في موقف أقرب إلسرائيل‪ ،‬وهذا سيجعل الواليات‬ ‫المتحدة في مرمى أط��راف عربية إسالمية كثيرة‬ ‫كما أن��ه سيجعل إسرائيل أق��ل استعداد ًا لقبول‬ ‫ضرورات التغير والعدالة‪ ،‬فهي تعرف أنها تستند‬ ‫إلى دعم دولة هي األكبر واأله��م في العالم‪ .‬لكن‬ ‫هذا الدعم لن يأتي إلسرائيل باألمان واالستقرار‪ .‬إن‬ ‫التسوية المنقوصة‪ ،‬لو حصلت‪ ،‬ستضيف إلى نيران‬ ‫الراديكالية المنتشرة في الشرق األوس��ط‪ ،‬فهذه‬ ‫مرحلة بين حربين وانتفاضتين وثورتين ومعركتين‬ ‫تحمل من المفاجآت أكثر مما تحمل من التسويات‪.‬‬


‫االقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثةاالربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد(‪)354‬‬

‫الصين ‪..‬‬

‫تراجع الواردات من النفط‬ ‫اإليراني ‪ % 14.5‬يف ديسمرب‬ ‫كشفت بيانات من إدارة الجمارك الصينية يوم‬ ‫الثالثاء أن واردات الصين من النفط الخام اإليراني بلغت‬ ‫‪ 2.16‬مليون طن بما يعادل ‪ 507‬آالف و‪ 707‬براميل‬ ‫يوميا في ديسمبر كانون األول بانخفاض ‪ 14.5‬بالمئة‬ ‫عن الفترة ذاتها من العام السابق‪ .‬وعلى أساس يومي‬ ‫تراجعت واردات ديسمبر كانون األول ‪ 5.7‬بالمئة مقارنة‬ ‫مع مستوى نوفمبر تشرين الثاني البالغ ‪ 538‬ألفا و‪513‬‬ ‫برميال يوميا‪ .‬وفي عام ‪ 2013‬بأكمله تراجعت واردات‬ ‫الصين من النفط اإليراني ‪ 2.2‬بالمئة عن العام السابق‬ ‫لتصل إلى ‪ 21.4‬مليون طن أو ‪ 428‬ألفا و‪ 840‬برميال‬ ‫يوميا‪.‬‬

‫عجز امليزانية الروسية يتجاوز ‪9‬‬ ‫مليارات دوالر‬ ‫بلغ عجز الميزانية الروسية في العام الماضي ‪310‬‬ ‫مليارات روبل أي ما يعادل ‪ 9 .2‬مليار دوالر أمريكي‪ ،‬حسب‬ ‫ما قالت وكالة ريا نوفوستي الروسية لألنباء االثنين‪.‬‬ ‫وأضافت الوكالة أن العجز المسجل في ‪ 2013‬يمثل‬ ‫حوالي ‪ % 0 .5‬من إجمالي الناتج المحلي‪ ،‬ويقل عن‬ ‫التوقعات السابقة لوزارة المالية وكانت ‪ % 0 .9‬من إجمالي‬ ‫الناتج المحلي‪.‬‬ ‫وكان ارتفاع أسعار النفط العالمية والنمو االقتصادي‬ ‫السريع قد ساعد روسيا على تحقيق فائض في الميزانية‬ ‫خالل أغلب سنوات القرن الحالي‪.‬‬ ‫ولكن النمو االقتصادي الذي شهد صعودا وهبوطا العام‬ ‫الماضي‪ ،‬أدى إلى تراجع اإليرادات مع تغيير الخطط المالية‬ ‫طويلة المدى‪.‬‬ ‫وكان مشروع ميزانية العام الماضي الذي وقعه الرئيس‬ ‫الروسي‪ ،‬فالديمير بوتين‪ ،‬يتوقع تحقيق عجز في‬ ‫الميزانية قدره ‪ 391‬مليار روبل (‪ 12‬مليار دوالر) خالل‬ ‫العام الحالي ثم ‪ 817‬مليار روبل (‪ 25‬مليار دوالر) العام‬ ‫المقبل‪.‬‬ ‫وذكرت وزارة المالية الروسية أن إجمالي اإليرادات‬ ‫العامة خالل السنة الماضية بلغ ‪ 13 .02‬تريليون روبل‬ ‫(‪ 386‬مليار دوالر)‪.‬‬

‫املؤتمر االقتصادي يف بنغازي يوصي بعدم تغيري سعر صرف الدينار‬

‫أوصى المؤتمر االقتصادي الليبي الذي اختتمت أعماله‬ ‫مساء االثنين في بنغازي بعدم تغيير سعر صرف الدينار‬ ‫واإلبقاء على سعره الحالي حتى ال يتعرض االقتصاد إلى‬ ‫عجز في الميزانية العامة وميزان المدفوعات‪ .‬وحثت‬ ‫توصيات المؤتمر مصرف ليبيا المركزي على تفعيل‬ ‫السياسات النقدية المتاحة بما يخدم االقتصاد الليبي‪،‬‬ ‫وتفعيل دور الدولة في برامج وخطط التنمية االقتصادية‬ ‫والرفع من مستوى معيشة الفئات الضعيفة في المجتمع‪.‬‬ ‫ودعت التوصيات ـ بحسب وكالة األنباء الليبية ـ إلى‬ ‫دعم القطاع الخاص ومراجعة السياسات اإلسكانية لدعم‬ ‫التنمية المكانية وتشجيع االستثمار في القطاع السكني‪،‬‬ ‫وتوفير البيئة القانونية والتشريعية واإلدارية والمالية‬ ‫لقيام المشاريع الصغرى والمتوسطة‪ .‬وشدد المشاركون‬

‫في المؤتمر على تشكيل لجان متخصصة لمراجعة كافة‬ ‫التشريعات النافذة ومن بينها قانون ضرائب الدخل رقم ‪7‬‬ ‫لسنة ‪2010‬بما يتالءم مع مبادئ العدالة‪ ،‬وكذلك تعديل‬ ‫قانون المصارف رقم ‪ 1‬لسنة ‪ ،2005‬والقانون رقم ‪46‬‬ ‫لسنة ‪ .2012‬كما أوصوا بضرورة العمل على سن تشريع‬ ‫خاص لحماية المستهلك وإبراز أهمية االقتصاد اإلسالمي‪،‬‬ ‫واالهتمام بالوقف اإلسالمي على المستويين األهلي‬ ‫والرسمي‪ ،‬وتفعيل الشراكة بين مشروعات القطاع الخاص‬ ‫والعام واألخذ بالبعد المكاني عند تبني أي خطة تنموية‪.‬‬ ‫يشار إلى أن المؤتمر انعقد على مدى يومين تحت عنوان‬ ‫"االقتصاد الليبي بين تحليل الواقع وآليات التطوير"‬ ‫ونظمه وأشرف عليه مركز البحوث واالستشارات بجامعة‬ ‫بنغازي برعاية وزارة االقتصاد‪.‬‬

‫وزير النفط ‪:‬‬

‫برنت فوق ‪ 106‬دوالرات ومخاوف‬ ‫املعروض توازن إثر اتفاق إيران‬

‫بقيت العقود اآلجلة لبرنت فوق ‪ 106‬دوالرات للبرميل يوم الثالثاء‬ ‫حيث وازنت المخاوف بشأن المعروض جراء طول أمد تعطيالت في‬ ‫أفريقيا إثر اتفاق يهدف إلنهاء نزاع مستمر منذ عشر سنوات بخصوص‬ ‫برنامج إيران النووي‪.‬‬ ‫ومع تضاؤل فرص اندالع الحرب بعد أن أوقفت إيران األنشطة‬ ‫الحساسة من برنامجها النووي في إطار اتفاق مبدئي فإن احتماالت‬ ‫أن يضخ البلد عضو منظمة أوبك مزيدا من النفط مازالت بعيدة‪.‬‬ ‫وأبقى هذا تركيز المستثمرين على بواعث القلق إزاء المعروض في‬ ‫المدى القريب جراء القالقل في العراق وأفريقيا‪.‬‬ ‫وقال فيكتور شوم نائب رئيس آي‪.‬اتش‪.‬اس إنرجي انسايت‬ ‫الستشارات الطاقة "ستواصل مشاكل المعروض في المدى القصير‬ ‫رفع أسعار النفط ‪ ..‬الوضع في إيران يشهد تقدما وهذا يبدد بعض‬ ‫التوترات الجيوسياسية لكن رفع العقوبات النفطية سيكون الخطوة‬ ‫األخيرة‪".‬‬ ‫ووفت الواليات المتحدة بتعهد لتخفيف العقوبات في إطار اتفاق‬ ‫نووي بدأ سريانه يوم االثنين وذلك في مقابل خطوات أخذتها‬ ‫طهران‪ .‬وبعد أن أدت إيران التزاماتها النووية األولية بموجب االتفاق‬ ‫ستسمح الواليات المتحدة لستة من عمالء النفط اإليراني الحاليين‬ ‫بإبقاء مشترياتهم عند مستوياتها المخفضة الحالية لفترة األشهر‬ ‫الستة التي يغطيها االتفاق المرحلي بين إيران والقوى العالمية‪.‬‬ ‫وقال مسؤول أمريكي إن صادرات إيران النفطية تقل حاليا نحو ‪60‬‬ ‫بالمئة عنها قبل عامين وستظل عند تلك المستويات المخفضة‪.‬‬

‫أندونيسيا تنتظر استثمارات أجنبية‬ ‫قياسية بقيمة ‪ 33‬مليار دوالر يف ‪2014‬‬

‫السماح للقطاع الخاص باسترياد أسطوانات الغاز‬ ‫قال وزير النفط والغاز "عبد الباري العروسي" يوم‬ ‫االثنين إنه تم االتفاق على السماح للقطاع الخاص باستيراد‬ ‫أسطوانات الغاز وإنشاء شبكات لتوزيع الغاز في مختلف‬ ‫المدن الليبية ‪ .‬وأوضح "العروسي" في تصريحات لوسائل‬ ‫اإلعالم أنه سيتم إصدار التراخيص عبر وزارة االقتصاد‬ ‫وسيتم مخاطبتها خالل األسبوع القادم حول شروط معينة‬ ‫تتركز على المواصفات الفنية التي تتعلق بالسالمة وأهلية‬ ‫الشركات الخاصة لحفظ أمن وسالمة المواطن ‪.‬وذكر الوزير‬

‫أن هذه الخطوة الهامة تقلل من عملية المركزية واعتماد‬ ‫االقتصاد على القطاع العام ‪ ،‬وتسهم في تشجيع القطاع‬ ‫الخاص وفتح فرص عمل جديدة خاصة في مناطق الجنوب‬ ‫التي تفتقر لهذا القطاع ‪ .‬كما أكد " العروسي " أن شركة‬ ‫البريقة لتسويق النفط والغاز ستستمر في توزيع وتزويد‬ ‫المواطنين بأسطوانات الغاز حسب المعتاد وستنتهي‬ ‫مشكلة النقص في توفير أسطوانات الغاز للمواطن خالل‬ ‫األشهر القادمة‪.‬‬

‫ُعمان ‪..‬خرباء عامليون يجتمعون لبحث مستقبل الغاز غري التقليدي بالشرق األوسط‬ ‫بدأت فاعليات مؤتمر "الشرق األوسط للغاز غير‬ ‫التقليدي" يوم االثنين في مسقط‪ ،‬تحت رعاية وكيل وزارة‬ ‫النفط والغاز العمانية ناصر بن سالم العوفي‪ ،‬وسيستمر‬ ‫المؤتمر الذي تنظمه وزارة النفط والغاز العمانية بالتعاون‬ ‫مع شركة (نولدج إكسبانشن) البريطانية حتى األربعاء‪.‬‬ ‫وشهد المؤتمر حضور العديد من الخبراء العالميين لنقل‬ ‫تجاربهم إلى الخبراء اإلقليميين وإثراء معارفهم و خبراتهم‪،‬‬ ‫كما شهد مشاركة من صناع القرار والقادة والشركات الرائدة‬ ‫في هذا القطاع‪ ،‬وكان المؤتمر بمثابة منصة لتبادل األفكار‬ ‫الخاصة بالتنقيب عن الغاز واستخراجه وفق معايير علمية‬ ‫حديثة‪.‬وبدأ المؤتمر بكلمة افتتاحية من راعي الحفل تبعها‬ ‫عدد من المتحدثين من شركات " تنمية نفط عمان‪ ،‬ونفط‬ ‫الكويت و (بريتش بتروليوم ‪ -‬بي بي) البريطانية"‪ ،‬وركزت‬ ‫الكلمات على إبراز مقومات النجاح الخاصة بتطوير مصادر‬ ‫الغاز غير التقليدية واالستدامة والتكنولوجيا في هذا‬ ‫القطاع‪ ،‬وتحديد واستكشاف الفرص غير المستغلة لشركات‬ ‫النفط والغاز بهدف تطوير مستوى الخبرة والمعرف‬ ‫واالستفادة من التطورات المخطط لها في منطقة الشرق‬ ‫األوسط‪ .‬وأكد وكيل وزارة النفط والغاز العمانية ناصر‬ ‫العوفي أن الوزارة تنظم هذا المؤتمر في ظل الطلب‬ ‫المتزايد على الغاز مدفوعا بتعافي االقتصاد العالمي والتزايد‬ ‫السكاني حيث تسعى منطقة الشرق األوسط لتعزيز مكانتها‬ ‫لتكون في طليعة رواد صناعة الغاز من خالل التنويع‬

‫‪6‬‬

‫بين احتياطيات الغاز التقليدية وغير التقليدية التي لم‬ ‫تستغل حتى اآلن ويبقى التحدي الرئيس هو أن أنواع الغاز‬ ‫غير التقليدية مثل الغاز المحكم والغاز الصخري يتطلب‬ ‫استخراجها خبرة عالية واستخدام تقنيات متطورة‪.‬‬ ‫وقال العوفي‪ ،‬على هامش فاعليات المؤتمر‪ " ،‬تأتي‬ ‫أهمية هذا المؤتمر في ظل اإلقبال المتزايد في البحث‬ ‫عن الغاز خاصة في ظل الحاجة المتزايدة عليه‪ ،‬مؤكدا أن‬ ‫السلطنة كغيرها من الدول تشهد إقباال كبيرا على الغاز‬ ‫وهناك سؤال دائم عنه خاصة من شركات الكهرباء والطاقة‬ ‫وذلك إلنتاج الطاقة الكهربائية ومن المناطق والشركات‬ ‫الصناعية"‪.‬‬ ‫وأضاف " نحن في السلطنة نقوم بالمسوحات للبحث عن‬ ‫الغاز وخاصة في المناطق الشمالية من السلطنة "‪.‬‬ ‫وحول االتفاقية التي وقعتها حكومة بالده مع شركة‬ ‫(بريتش بتروليوم) البريطانية منذ فترة للبحث عن الغاز‪،‬‬ ‫قال العوفي " كما هو معروف تحصل حكومة السلطنة ـ‬ ‫ممثلة بشركة النفط العمانية بمقتضى االتفاقية ـ‬ ‫على ‪ 40‬بالمئة بينما تحصل الشركة البريطانية على ‪60‬‬ ‫بالمئة‪ ،‬مؤكدا على أن تسليم أول شحنة من الغاز في ظل‬ ‫هذه االتفاقية سيكون مع مطلع عام ‪.2017‬‬ ‫وأردف قائال " يتوقع أن يكون إجمالي إنتاج الغاز حوالي‬ ‫‪ 7‬تريليونات قدم مكعب بشكل إجمالي مما يتطلب من‬ ‫شركة (بي بي) تطبيق أحدث التقنيات في هذا المجال‪،‬‬

‫حيث تمتد فترة االتفاقية على مدى ‪ 30‬عاما "‪.‬‬ ‫وأشار العوفي إلى أن االتفاقية التي وقعتها بالده مع‬ ‫شركة (بي بي) مدتها ‪ 30‬عاما لتطوير مشروع حقلي "خزان"‬ ‫و "مكارم" للغاز المحكم بتكلفة استثمارية تصل إلى ‪16‬‬ ‫مليار دوالر‪ .‬وأكد على أن مشروع حقل "خزان" يستهدف‬ ‫استخراج نحو مليار قدم مكعب يوميا من الغاز‪ ،‬ومن المتوقع‬ ‫يعزز إنتاج الغاز وتوصيله للمناطق والصناعات التي تحتاج‬ ‫إليه‪ ،‬وتشمل مرحلة التطوير الكامل لمشروع حقل خزان‬ ‫حفر حوالي ‪ 300‬بئر خالل الخمس عشرة سنة القادمة لرفع‬ ‫مستوى اإلنتاج إلى نحو مليار قدم مكعب من الغاز يوميا‪.‬‬ ‫أما مدير مجموعة الخدمات بشركة نفط الكويت محمد‬ ‫جمعان العتيبي فأكد أن حكومة بالده تقوم بمسوحات‬ ‫زلزالية ثالثية للبحث عن الغاز خاصة في ظل كونه مصدر ًا‬ ‫مهم ًا وبدي ًال عن النفط‪ ،‬وأكد أن الكويت تقوم بالبحث من‬ ‫خالل شركة نفط الكويت بالتعاون مع مقاولين يتعاونون‬ ‫معها وليس من خالل شركاء كما يحدث في دول أخرى‪.‬‬ ‫وأكد العتيبي أن الكويت تنتج اآلن يوميا ثالثة ماليين‬ ‫برميل يوميا وأن تلك هي الطاقة اإلنتاجية‪ ،‬مشيرا‬ ‫إلى أن بالده يمكنها إنتاج أكثر من ذلك ولكن ذلك يتم‬ ‫في إطار االستراتيجية التي تحددها بالده بالتنسيق مع‬ ‫منظمة األوبك للبترول‪.‬وشدد أن استراتيجية دولة الكويت‬ ‫المستقبلية هي أن تصل إلى إنتاج أربعة ماليين برميل من‬ ‫النفط يوميا‪.‬‬

‫ذكر مجلس االستثمار في أندونيسيا يوم الثالثاء أن تدفقات‬ ‫االستثمار األجنبي المباشر إلى البالد يمكن أن تقفز إلى مستوى‬ ‫قياسي قدره ‪ 32.8‬مليار دوالر في ‪ 2014‬على الرغم من تباطؤ وتيرة‬ ‫الزيادة في العام الماضي‪.‬‬ ‫وقال المجلس إن تدفقات االستثمار األجنبي في ‪ 2013‬ارتفعت‬ ‫إلى ‪ 270.4‬تريليون روبية (‪ 28.2‬مليار دوالر) بزيادة قدرها ‪22.4‬‬ ‫بالمئة مقارنة مع قفزة بلغت ‪ 26‬بالمئة في ‪. 2012‬‬ ‫لكن األداء العام الماضي لم يسجل تحسنا يذكر عن ‪ 2012‬من‬ ‫حيث القيمة بالدوالر األمريكي ألن الرقم اإلجمالي لعام ‪ 2013‬يعادل‬ ‫حوالي ‪ 22‬مليار دوالر بسعر الصرف الحالي للروبية‪ .‬وتضررت ثقة‬ ‫المستثمرين األجانب بسبب ضعف الروبية وانخفاض أسعار السلع‬ ‫والشكوك التي تحيط بسياسات البالد لتصدير المعادن‪.‬‬ ‫وهبطت الروبية األندونيسية أكثر من ‪ 20‬بالمئة أمام الدوالر‬ ‫في ‪ 2013‬فيما يرجع جزئيا إلى تضخم مرتفع وعجز كبير في ميزان‬ ‫المعامالت الجارية للبالد‪.‬‬ ‫ووصلت االستثمارات األجنبية في الربع األخير من العام الماضي‬ ‫إلى ‪ 71.2‬تريليون روبية (‪ 7.4‬مليار دوالر) مرتفعة ‪ 25.4‬بالمئة عن‬ ‫مستواها قبل عام بأسعار الروبية‪ .‬وتبرز ثامن زيادة فصلية على‬ ‫التوالي جاذبية أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا وموارده الطبيعية‬ ‫الضخمة ونمو سريع للطبقة المتوسطة‪ .‬وال تشمل أرقام االستثمارات‬ ‫األجنبية المباشرة إلى أندونيسيا االستثمار في قطاع النفط والغاز‪.‬‬ ‫وبعد أن سجل نموا بمعدالت بلغت أكثر من ‪ 6‬بالمئة في أربعة‬ ‫من األعوام الستة الماضية بدأ االقتصاد األندونيسي يتباطأ متضررا‬ ‫من انخفاض إيرادات التصدير وتقلبات إنفاق المستهلكين في أعقاب‬ ‫ارتفاع تكاليف الوقود وزيادة أسعار الفائدة‪.‬‬ ‫لكن بينما انسحب الكثير من المستثمرين األجانب من األسواق‬ ‫المالية في أندونيسيا فإن رابع أكبر بلد في العالم من حيث عدد‬ ‫السكان يبقى جاذبا مهما للشركات المتعددة الجنسية‪.‬‬


‫إعالن‬

‫وزارة الصناعة‬ ‫تعلن وزارة الصناعة لمن يرغب من‬ ‫المستثمرين عن توفر رابط الخارطة‬ ‫االستثمارية الصناعية لمناطق ليبيا‬ ‫بموقع وزارة الصناعة‪.‬‬

‫(‪) httb://WWW.industry.gov.ly‬‬


‫تقارير‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد(‪)354‬‬

‫‪8‬‬

‫هيومن رايتس ووتش يف تقريرها العالمي ‪2014‬‬

‫يجب وضع حد لالنفالت من العقاب وإصالح القوانني القمعية‬ ‫قالت هيومن رايتس‬ ‫ووتش أمس الثالثاء‬ ‫في التقرير العالمي‬ ‫‪ 2014‬إن ليبيا تواجه‬ ‫إخفاق ًا في إقرار سيادة‬ ‫القانون وحماية حقوق‬ ‫المواطنين‪ ،‬فيما تنزلق‬ ‫البالد نحو المزيد من‬ ‫الفوضى‪ ،‬بينما تتمتع‬ ‫الحكومة بقدرة محدودة‬ ‫على كبح جماح مئات‬ ‫المليشيات المسلحة‬ ‫التي تمارس االنتهاكات‬ ‫وتعمل خارج سيطرة‬ ‫الحكومة‪ ،‬فإن بوسعها‪،‬‬ ‫ويجب عليها‪ ،‬إحراز تقدم‬ ‫في إصالح القوانين‬ ‫القمعية التي تنتهك‬ ‫الحقوق وتعوق التحول‬ ‫الديمقراطي للبالد‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وفي تقرير مصاحب مكون من ‪ 69‬صفحة تم‬ ‫نشره أمس‪ ،‬دعت هيومن رايتس ووتش ليبيا‬ ‫إلى المضي قدم ًا في اإلصالحات التشريعية‪،‬‬ ‫مانحة األولوية األولى إللغاء عقوبة اإلعدام‬ ‫على أكثر من ‪ 30‬جريمة‪ .‬يتعين على الحكومة‬ ‫فرض حظر فوري على تنفيذ أحكام اإلعدام‬ ‫لحين مراجعة القوانين‪ ،‬خاصة في ضوء بواعث‬ ‫القلق المتعلقة بالعملية القضائية‪.‬‬ ‫كما يجب على المشرعين إلغاء القوانين‬ ‫ال��م��وروث��ة م��ن عهد القذافي التي تفرض‬ ‫عقوبات بدنية‪ ،‬تشمل الجلد للزنا والتشهير‪،‬‬ ‫وبتر األطراف‪.‬‬ ‫قالت س��ارة ليا ويتسن‪ ،‬المديرة التنفيذية‬ ‫لقسم الشرق األوس��ط وشمال إفريقيا في‬ ‫هيومن راي��ت��س ووت���ش‪« :‬أق���ل م��ا يمكن‬ ‫للحكومة الجديدة القيام به‪ ،‬في مقابل ما‬ ‫احتمله الليبيون‪ ،‬هو إصالح القوانين المسيئة‬ ‫الموروثة من عهد القذافي‪ ،‬فحتى إذا كانت‬ ‫السلطات تشعر بأنها مكبلة اليدين فيما يتعلق‬ ‫بنزع سالح المليشيات التي ترتكب انتهاكات‪،‬‬ ‫إال أنها تستطيع إحراز تقدم في إصالح نظام‬ ‫العدالة‪ ،‬وتقوية الجيش والشرطة‪ ،‬ووضع حد‬ ‫النفالت المليشيات القاتلة من العقاب‪.‬‬ ‫دعت هيومن رايتس ووتش الحكومة الليبية‬ ‫إلى التحرك الفوري إلصالح المواد المشوبة‬ ‫بقصور كبير في قانون العقوبات الليبي‪،‬‬ ‫وغ��ي��ره م��ن القوانين التي تفرض عقوبة‬ ‫اإلعدام‪ ،‬وتق ّيد حرية التعبير والتجمع وتكوين‬ ‫الجمعيات‪ ،‬وتميز ضد المرأة‪.‬‬ ‫كما أن قانون العقوبات يفرض عقوبات قاسية‬ ‫بالسجن على جملة من الجرائم ذات التعريف‬ ‫الفضفاض المبهم‪ ،‬من قبيل اإلس��اءة إلى‬ ‫المسؤولين بالعموم وإهانة سلطات الدولة‪.‬‬ ‫في التقرير العالمي ‪ ،2014‬وه��ي الطبعة‬ ‫الرابعة والعشرون من هذا التقرير السنوي‪،‬‬ ‫ال��ص��ادر ه��ذا العام في ‪ 667‬صفحة‪ ،‬قامت‬ ‫هيومن راي��ت��س ووت��ش بتقييم ممارسات‬ ‫وأحوال حقوق اإلنسان في أكثر من ‪ 90‬بلد ًا‪.‬‬ ‫وقالت هيومن رايتس ووتش إن أعمال قتل‬ ‫المدنيين واسعة النطاق في سوريا أصابت‬ ‫العالم بالرعب لكن لم يتخذ القادة العالميون‬ ‫خطوات تُذكر لوقفها‪.‬‬ ‫ويبدو أن مبدأ مسؤولية الحماية الذي عادت‬ ‫إليه الحياة قد حال دون وقوع بعض الفظائع‬ ‫الجماعية في إفريقيا‪ .‬وقامت قوى األغلبية‬

‫التي تتبوأ السلطة في مصر وفي دول أخرى‬ ‫بقمع المعارضة وحقوق األقليات‪ .‬وت��ردد‬ ‫صدى ما كشف عنه إدوارد سنودن حول برامج‬ ‫التصنت األمريكية في شتى أرجاء العالم‪.‬‬ ‫قامت هيومن رايتس ووتش في مراجعتها‬ ‫للوضع الليبي بوصف كيفية استمرار األوضاع‬ ‫األم��ن��ي��ة المتقلبة ف��ي أرج���اء ال��ب�لاد خالل‬ ‫‪ ،2013‬حيث ق��ام مسلحون مجهولون في‬ ‫مدينتي بنغازي ودرن��ة بشرق ليبيا باغتيال‬ ‫ما ال يقل عن ‪ 60‬قاضي ًا وناشط ًا وف��رد ًا في‬ ‫القوات المسلحة‪ ،‬كما شنت جماعات مسلحة‬ ‫هجمات عديدة على قوات األمن والمؤسسات‬ ‫الحكومية‪ .‬وانتهت ع��دة مظاهرات كبيرة‬ ‫تطالب برحيل تلك المليشيات عن طرابلس‬ ‫وبنغازي باندالع العنف‪ ،‬إذ اعتدت المليشيات‬ ‫على متظاهرين سلميين في األغلب األعم‪.‬‬ ‫و ُق��ت��ل م��ا ال ي��ق��ل ع��ن ‪ 100‬ش��خ��ص في‬ ‫االشتباكات الالحقة في المدينتين‪ ،‬بجهود‬ ‫ال تذكر من جانب الحكومة للتحقيق ومعاقبة‬ ‫المسؤولين‪.‬‬ ‫وظ��ل نظام العدالة مخت ًال‪ ،‬حيث تحتجز‬ ‫المليشيات ما يقرب من ‪ 8‬آالف شخص ألسباب‬ ‫تتعلق بانتفاضة ‪ ،2011‬وينتشر التعذيب‪،‬‬ ‫بحسب تقرير للجنة األم��م المتحدة لحقوق‬ ‫اإلنسان صدر في أكتوبر‪ /‬كما توفي بعض‬ ‫المحتجزين أثناء االحتجاز‪.‬‬ ‫وال يتمتع الكثير من المحتجزين في عهدة‬ ‫الحكومة والمليشيات بحق التواصل مع‬ ‫المحامين ولم يتم عرضهم على قضاة‪.‬‬ ‫منذ انتهاء االنتفاضة حكمت محاكم عسكرية‬ ‫ومدنية في أرجاء ليبيا باإلعدام على ما ال يقل‬ ‫عن ‪ 28‬شخص ًا‪ ،‬بينهم ‪ 12‬بأحكام غيابية‪،‬‬ ‫رغ��م ب��واع��ث القلق م��ن ع��دال��ة المحاكمات‬ ‫وسالمة اإلجراءات‪ ،‬ورغم الوعود المتكررة‪ ،‬بل‬ ‫القوانين‪ ،‬الموجهة منذ ‪ 2011‬لمعالجة قضية‬ ‫المحتجزين‪ ،‬فإنه لم يحدث تغير يذكر‪.‬‬ ‫منذ عزل حكومة القذافي استخدمت النيابة‬ ‫مواد قانون العقوبات في التضييق على حرية‬ ‫التعبير فالحقت أربعة أشخاص على األقل على‬ ‫«جرائم» متعلقة بالتعبير عن الرأي‪ ،‬بما في‬ ‫ذلك بتهم التجديف والتشهير‪.‬‬ ‫وف��ي أح��دث قضية من ه��ذا النوع‪ ،‬في ‪31‬‬ ‫ديسمبر‪ 2013 /‬حكمت محكمة جنائية في‬ ‫طرابلس على جمال الحاجي‪ ،‬الناشط السياسي‬ ‫الذي سبق احتجازه في عهد القذافي‪ ،‬بتهمة‬

‫«التشهير» بمسؤولين حكوميين وأمر القاضي‬ ‫بعقوبة حبسه ثمانية أشهر مع الشغل‪ ،‬وغرامة‬ ‫‪ 400‬ألف دينار ليبي (‪ 300‬ألف دوالر أمريكي)‬ ‫والعقوبة قابلة لالستئناف‪.‬‬ ‫وقد استمرت دون رادع جريمة ضد اإلنسانية‬ ‫تتمثل ف��ي تهجير ج��م��اع��ي‪ ،‬حيث قامت‬ ‫مليشيات معظمها من مصراتة بمنع ‪ 40‬ألف‬ ‫شخص من بلدة تاورغاء من العودة إلى منازلهم‬ ‫التي ط��ردوا منها في ‪ ،2011‬متهمة أهالي‬ ‫تاورغاء بجرائم في حق أفرادها أثناء انتفاضة‬ ‫‪.2011‬‬ ‫وما زال يتعين على المؤتمر الوطني العام‪،‬‬ ‫ممثل السلطة التشريعية الليبية‪ ،‬أن يفي‬ ‫بمهمته األساسية المتمثلة ف��ي انتخاب‬ ‫الجمعية التأسيسية‪ ،‬أو الهيئة التي من شأنها‬ ‫وضع دستور ليبيا المزمع‪.‬‬ ‫كما يبقى على المفوضية الوطنية العليا‬ ‫لالنتخابات أن تعلن عن موعد لالنتخابات‪ ،‬التي‬ ‫ُينتظر على نطاق واسع عقدها في النصف‬ ‫األول من ‪.2014‬‬ ‫ي��أت��ي ض��م��ن أول���وي���ات اإلص�ل�اح‬ ‫التشريعي‪:‬‬ ‫• تعديل القوانين التي تفرض عقوبة اإلعدام‪.‬‬ ‫• مراجعة القوانين التي تج ّرم حرية التعبير بما‬ ‫فيها قوانين اإلساءة إلى األديان والتشهير‪.‬‬ ‫•‪ ‬تبني قوانين وتنظيمات تضمن منح‬ ‫التراخيص لوسائل اإلعالم المطبوعة والمرئية‬ ‫والمسموعة على نحو يتسم بالنزاهة وعدم‬ ‫التمييز‪.‬‬ ‫• تبني قوانين لمناهضة التعذيب تتفق مع‬ ‫المعايير الدولية‪ ،‬والتصديق على البروتوكول‬

‫‪،،‬‬

‫بعد عامين‬ ‫ل��م يتحقق‬ ‫ت��ق��دم كبير‬ ‫ف���ي م��ج��ال‬ ‫الحقوق‬

‫‪،،‬‬

‫االختياري التفاقية األمم المتحدة لمناهضة‬ ‫التعذيب‪ ،‬وإنشاء آلية مستقلة للتفتيش على‬ ‫مراكز االحتجاز‪.‬‬ ‫• مراجعة القوانين التي تميز ضد المرأة أو‬ ‫تصادق فعلي ًا على العنف المرتكب بحقها‪.‬‬ ‫• تبني قانون للجوء‪ ،‬لحماية اآلالف من‬ ‫المهاجرين وطالبي اللجوء الذين يفدون على‬ ‫ليبيا سنوي ًا‪ .‬والتصديق على اتفاقية األمم‬ ‫المتحدة الخاصة بوضع الالجئين‪.‬‬ ‫من جهة أخرى وصف رئيس المجلس الوطني‬ ‫للحريات العامة وحقوق اإلنسان محمد العالقي‬ ‫الوضع الحالي في ليبيا بالمأساوي وقال‪ :‬إن‬ ‫المجلس استطاع عبر تقريره الخاص بالنصف‬ ‫الثاني من العام‪ 2013 ‬توثيق حاالت كثيرة تم‬ ‫خاللها تسجيل حاالت ع ّدة للتعذيب والخطف‬ ‫والقتل و االختفاء القسري واالعتقال التعسفي‬ ‫وتقييد حرية اإلعالم والرأي ‪.‬‬ ‫وجاء في التقرير ‪ ،‬الذي قدم خالل ندوة صحفية‬ ‫بطرابلس السبت الماضي‪ ،‬أنه وفق ما رصده‬ ‫المجلس من تقص للحقائق على األرض وفي‬ ‫موقع الحدث فإن حالة الحريات العامة وحقوق‬ ‫اإلنسان في ليبيا ال تشهد تحسن ًا مرضي ًا ولو‬ ‫عرفت في بعض األحيان تحسن ًا جزئي ًا فإنه‬ ‫يكون بطيئ ًا وعن طريق الصدفة‪.‬‬ ‫وق��ال العالقي‪ :‬إن التقرير رص��د تدنيا في‬ ‫مستوى حقوق اإلن��س��ان ف��ي م��ج��االت ع� ّدة‬ ‫كالصحة والتعليم وح��ق��وق ذوي اإلعاقة‬ ‫ً‬ ‫والمرأة‪،‬إضافة إلى ما يتعرض له‬ ‫والطفل‬ ‫النازحون في الداخل والالجئون خارج البالد‬ ‫وس ّلط الضوء على حال القضاء وأداء المؤتمر‬ ‫والحكومة ‪.‬‬ ‫وسرد التقرير حاالت الشكوى التي استقبلها‬ ‫المجلس الفتا إلى أنها وصلت إلى ‪ 569‬شكوى‬ ‫تتعلق باختراقات تعرض لها قطاع حقوق‬ ‫اإلنسان من بينها ‪ 61‬شكوى تعلقت بحاالت‬ ‫التعذيب و ‪ 48‬أخرى تتعلق باالختفاء القسري‬ ‫ً‬ ‫إضافة إلى ‪ 13‬شكوى بقضايا تتعلق بعمليات‬ ‫القتل والخطف‪.‬‬ ‫أما شكاوى التهجير القسري بينها فقد بلغ‬ ‫عددها ‪ 20‬شكوى و‪ 51‬منها تتعلق بالتهجم‬ ‫واالع��ت��داء من قبل مسلحين فيما أن ‪210‬‬ ‫تتعلق باالعتقال التعسفي والمطالبة بحقوق‬ ‫كحق السكن والعمل والرعاية الصحية والتعليم‬ ‫و ‪ 2‬تتعلقان بالسجناء الليبين في الخارج و ‪31‬‬ ‫أخرى لم يجد لها المجلس تصنيف ًا واضحا‪.‬‬


‫تقارير‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع االول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد(‪)354‬‬

‫وزير الكهرباء‬

‫وزير اإلسكان والمرافق‬

‫ليبيا الجديدة‬ ‫وزير النفط والغاز‬

‫نائب رئيس الوزراء المستقيل‬

‫وزير االقتصاد‬

‫‪9‬‬

‫وزير الشباب والرياضة‬

‫بسبب عدم اكتمال النصاب‬

‫ال��ع �دال��ة وال��ب��ن��اء ينسحب م��ن ح��ك��وم��ة‪،،‬زي���دان‬

‫مازال المؤتمر الوطني‬ ‫العام يعقد الجلسة‬ ‫تلو الجلسة ويحشد‬ ‫األصوات من أجل رفع‬ ‫الثقة عن حكومة السيد‬ ‫علي زيدان وباءت كل‬ ‫هذه المحاوالت بالفشل‬ ‫بسبب عدم اكتمال‬ ‫النصاب القانوني‪.‬‬ ‫ومن جهة أخرى ونق ًال‬ ‫عن وكالة أجواء البالد‬ ‫اشترطت الكتل التي‬ ‫كانت تعارض حجب‬ ‫الثقة عن رئيس الحكومة‬ ‫قبل اليوم المتمثلة في‬ ‫كتل الرأي المستقل‬ ‫ويا بالدي والوطن‬ ‫والوفاق الديمقراطي أن‬ ‫تتولى هي فقط مهمة‬ ‫ترشيح بديل لزيدان؛‬ ‫للموافقة على حجب‬ ‫الثقة عنه‪ ،‬على أن‬ ‫يتوافق المؤتمر على‬ ‫رئيس حكومة جديد خالل‬ ‫أسبوعين بحسب عضو‬ ‫المؤتمر الوطني العام‬ ‫عبدالله جوان‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وقد وافق قرابة ‪ 108‬أعضاء بالمؤتمر على‬ ‫المقترح المقدم من الكتل التي كانت تعارض‬ ‫حجب الثقة‪ ،‬وأن المقترح سيعرض غدا على‬ ‫األعضاء المتغيبين عن جلسة األمس إلبداء‬ ‫موقفهم منه بحسب جوان‪.‬‬ ‫وب ّين عضو بالمؤتمر طلب عدم الكشف عن‬ ‫هويته أن المقترح المقدم في جلسة المؤتمر‬ ‫ينص أيضا على تكليف واحد من ثالثة‬ ‫أمس ّ‬ ‫وزراء هم نائب رئيس الحكومة المكلف بوزارة‬ ‫الداخلية‪ ،‬ووزير الدفاع‪ ،‬ووزير التعليم العالي‬ ‫بتسيير أعمال الحكومة لمدة أسبوعين‪.‬‬ ‫يشار إلى أن األعضاء المطالبين بحجب الثقة‬ ‫عن رئيس الحكومة قد أعلنوا في وقت سابق‬ ‫أنهم سيبرؤون ذمتهم من الحكومة في بيان‬ ‫صحفي في ح��ال لم تسفر المفاوضات عن‬ ‫أي توافق بين الكتل‪ ،‬منوهين إلى أن هذه‬ ‫الجلسة تعد آخر فرصة للتفاوض في هذا الشأن‪.‬‬ ‫من جهة أخرى وفي نفس السياق ‪،‬فقد أصدر‬ ‫حزب العدالة والبناء أمس بيان ًا تحصلت ليبيا‬ ‫الجديدة على نسخة منه يعلن فيه اإلنسحاب‬ ‫من حكومة علي زيدان وجاء في البيان‪:‬‬ ‫« حزب العدالة والبناء يتابع باهتمام وقلق‬ ‫شديد ما وصلت إليه األوضاع في ليبيا في ظل‬ ‫غياب كامل لدور الحكومة في معالجة األحداث‬ ‫الجارية في الجنوب‪ ،‬وكثير من المدن الليبية‬ ‫وفشلها في إنجاز أهم استحقاقات المرحلة‬ ‫وكل ذلك يعزز ثقتنا في أن هذه الحكومة غير‬ ‫قادرة على الخروج بالبالد إلى بر األمان‪ ،‬ولهذا‬ ‫فإن حزب العدالة والبناء يعلن سحب وزرائه‬ ‫من حكومة السيد (علي زيدان) ويحمل الطرف‬ ‫الداعم للحكومة المسؤولية الكاملة‪.‬‬ ‫وف��ي تصريح للسيد (محمد ص��وان) رئيس‬ ‫حزب العدالة والبناء لوكالة أنباء التضامن قال‬

‫‪،،‬‬

‫ع����م����ل����ي����ة‬ ‫اإلن����س����ح����اب‬ ‫ج����اءت بسبب‬ ‫فشل الحكومة‬ ‫الذريع في إنجاز‬ ‫ماوعدت به‬

‫‪،،‬‬

‫زي����دان ي��ح��اول‬ ‫التغطية على‬ ‫فشل حكومته‬ ‫بتحويل األزم��ة‬ ‫ف��ي ال��ب�لاد إلى‬ ‫خصومة‬

‫‪،،‬‬

‫إن عملية اإلن��س��ح��اب ج��اءت بسبب فشل‬ ‫الحكومة الذريع في إنجاز ما وعدت به‪.‬‬ ‫و أوضح صوان أن مظاهر فشل الحكومة ظاهر‬ ‫للعيان و على األصعدة كافة ‪ ،‬سواء الخدمي‬ ‫منها أو التسييري أو حتى األمني إذ ال زالت‬ ‫تُسجل بشكل شبه يومي عمليات االغتياالت‬ ‫و االختطافات ‪ ،‬إضافة إلى عجزها على بناء‬ ‫مؤسستي الجيش و الشرطة‪.‬‬ ‫و أشار صوان إلى أنه كان ينتظر أن يحصل‬ ‫توافق بين أعضاء المؤتمر الوطني العام بشأن‬ ‫سحب الثقة من حكومة زيدان ‪ ،‬و هو ما تعذر ‪،‬‬ ‫و حال دون استمرار أعضاء حزب العدالة و البناء‬ ‫في الحكومة‪.‬‬ ‫و أبدى رئيس حزب العدالة و البناء نيته في‬ ‫أن يتوصل أعضاء المؤتمر الوطني إلى توافق‬ ‫حول سحب الثقة من الحكومة ‪ ،‬و أن ينسحب‬ ‫المستقلون منها أيضا‪.‬‬ ‫الوزراء ُ‬ ‫و أعرب عن عدم تخوفه إلى ما ستؤول إليه‬ ‫األوضاع في البالد بعد سحب الثقة من الحكومة‬ ‫المنتخب و المتمثل‬ ‫باعتبار أن الجسم الشرعي ُ‬ ‫في المؤتمر الوطني العام ال يزال قائما‪.‬‬ ‫وق��ال مسؤول التواصل السياسي في كتلة‬ ‫العدالة والبناء بالمؤتمر الوطني عمر بوشاح‪:‬‬ ‫إن رئيس الوزراء علي زيدان يحاول التغطية‬ ‫على فشل حكومته وعجزها عن أداء مهامها‬ ‫بتحويل األزمة في البالد إلى خصومة سياسية‬ ‫وشخصنة للخالف مع طرف بعينه‪.‬‬ ‫وأضاف بوشاح ألجواء لبالد يوم االثنين أن‬ ‫فشل حكومة زيدان بات جليا للقاصي والداني‪،‬‬ ‫كما أن الواقع والشارع يثبتان صحة ذلك‪ ،‬مشيرا‬ ‫إلى أن جميع التقارير المقدمة إلى المؤتمر‬ ‫الوطني ولجانه المتابعة تؤكد عجز الحكومة‬

‫عن القيام بواجباتها‪.‬‬ ‫وذكر بوشاح أن زي��دان ق ّدم ‪ -‬قبل سنة من‬ ‫اآلن ‪ -‬خطة عمل متكاملة للمؤتمر الوطني‬ ‫تمثل برنامج عمل حكومته‪ ،‬إال أن شيئا من‬ ‫هذا البرنامج لم يتحقق على األرض‪ ،‬كما لم‬ ‫يعترف زيدان أو يقر بفشله في تحويل وعوده‬ ‫إلى أفعال ملموسة‪.‬‬ ‫ونفى بوشاح أن يكون حزب العدالة والبناء قد‬ ‫عرقل عمل الحكومة في أي مرحلة من مراحل‬ ‫عملها‪ ،‬قائال‪ :‬إن كتلة الحزب بالمؤتمر دعمت‬ ‫الحكومة «بشكل كامل» ووافقت لها على‬ ‫الميزانية المقترحة‪ ،‬كما صوتت لصالح جميع‬ ‫المناقالت التي تقدمت بها للمؤتمر تغليبا‬ ‫لمصلحة الوطن‪ ،‬حسب قوله‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر أن حزب العدالة والبناء يستحوذ‬ ‫على وزارة النفط وال��غ��از‪ ،‬ووزارة اإلسكان‬ ‫وال��م��راف��ق‪،‬ووزارة الشباب وال��ري��اض��ة‪،‬ووزارة‬ ‫اإلقتصاد‪ ،‬ووزارة الكهرباء في حكومة السيد‬ ‫علي زيدان‪.‬‬ ‫كما كان الدكتور عوض البرعصي نائب ًا ثاني ًا‬ ‫لرئيس الحكومة علي زي��دان قبل أن يقدم‬ ‫استقالته في شهر أغسطس الماضي ‪.‬‬ ‫وأوض��ح الدكتور ” البرعصي ” خالل تالوته‬ ‫لبيان استقالته أنه عمل جاهد ًا منذ تشكيل‬ ‫الحكومة المؤقتة للمساهمة في تحسين‬ ‫األوض��اع المعيشية ألبناء الشعب الليبي ‪،‬‬ ‫وبناء وتفعيل مؤسسات الدولة والتي من‬ ‫أبرزها مؤسسات الجيش والشرطة واألجهزة‬ ‫االستخباراتية ‪.‬‬ ‫وأشار إلى أنه واجه صعوبات وتحديات تمثلت‬ ‫في انعدام الصالحيات الممنوحة لنواب رئيس‬ ‫الحكومة المؤقتة‪،‬األمر الذي أدى بحسب قوله‬

‫إلى عرقلة كافة الجهود التي بذلت لمعالجة‬ ‫استحقاقات الحكومة ومسؤولياتها تجاه تفاقم‬ ‫الوضع األمني في بنغازي على وج��ه خاص‬ ‫وليبيا بشكل عام ‪.‬‬ ‫وأض���اف ال��دك��ت��ور ” البرعصي ” ف��ي بيان‬ ‫استقالته ‪ ،‬أن��ه طالب م��رار ًا وت��ك��رار ًا بدعم‬ ‫الوزارات والمجالس المحلية ومنحها صالحيات‬ ‫التخطيط والتنفيذ لتفتيت المركزية التي‬ ‫ساهمت في عرقلة العمل الحكومي التنفيذي‬ ‫وأضعفت ثقة الليبيين بمؤسسات الدولة‪.‬‬ ‫وقال ( إنه سعى إلى توفير ميزانيات للمجالس‬ ‫المحلية وفتح ف��روع لكل ال��وزارات الخدمية‬ ‫ومنحها الصالحيات المالية واإلدارية ومنحها‬ ‫حق االستفادة من عوائدها المالية في تطوير‬ ‫حركة االقتصاد في مناطقها ‪،‬موضحا ان كل‬ ‫تلك الجهود لم َ‬ ‫تلق أي استجابة‪،‬عالوة على‬ ‫صعوبة تنفيذ المقترحات في ظل انعدام‬ ‫الصالحيات اإلداري���ة والمالية واإلجرائية‬ ‫الالزمة) ‪.‬‬ ‫ونوه ” البرعصي ” في ختام بيانه أن أغلب‬ ‫المشاكل واالختناقات التي حدثت في مختلف‬ ‫القطاعات وما صاحبها من تراجع حاد للحالة‬ ‫األمنية ووقوع هذا العدد المخيف من عمليات‬ ‫االغتيال ضد الشرفاء من أبناء هذا الوطن جاء‬ ‫نتيجة لسياسات الحكومة التي رسخت المركزية‬ ‫في آليات عملها ورؤيتها إليجاد الحلول لمختلف‬ ‫تلك المشاكل ‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ولم يصدر بيانا من الحكومة المؤقتة حول‬ ‫انسحاب حزب العدالة والبناء من الحكومة ولم‬ ‫يتم التأكيد على أن الوزراء المعنين قد استجابوا‬ ‫لقرار الحزب أم مازالوا يمارسون نشاطهم‪.‬‬ ‫وأكد مصدر من داخل رئاسة الوزراء لصحيفة‬ ‫ليبيا الجديدة أن وزي��ر الكهرباء السيد علي‬ ‫امحريق لم يمتثل لقرار حزب العدالة والبناء‪.‬‬


‫تقنية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫“تويرت” تُحدِّث موقعها على اإلنرتنت ليطابق تصميم تطبيقاتها‬ ‫شرعت الشبكة االجتماعية “تويتر” االثنين بتحديث‬ ‫موقعها على اإلنترنت سع ًيا منها لجعله مطاب ًقا للتصميم‬ ‫الذي بدأت مؤخ ًرا باعتماده ضمن تطبيقاتها الخاصة‬ ‫باألجهزة الذكية العاملة بنظامي التشغيل “أندرويد” و “آي‬ ‫أو إس”‪.‬‬ ‫وتضمن التحديث الجديد الذي أبلغ بعض المستخدمين‬ ‫بأنه قد وصل إليهم‪ ،‬إلى جانب التصميم الحديث‪ ،‬منح‬ ‫المستخدمين القدرة أكثر على إضفاء طابع شخصي على‬ ‫حساباتهم‪ ،‬حيث جلب “تويتر” إلى قائمة اإلعدادات خيا ًرا‬

‫“موتوروال” تُحدِّث تطبيق‬ ‫‪Motorola Assist‬‬

‫قامت شركة “موتوروال” (‪ )Motorola‬االثنين‬ ‫بتحديث تطبيق المساعد الشخصي الخاص بها‬ ‫المسمى “موتوروال أسيست” (‪،)Motorola Assist‬‬ ‫ليجلب معه عددًا من المزايا‪ ،‬أبرزها إمكانية الرد‬ ‫على الرسائل النصية القصيرة “إس إم إس” (‪)SMS‬‬ ‫الواردة بواسطة الصوت فقط‪.‬‬ ‫كما قامت الشركة األمريكية المملوكة لشركة‬ ‫“جوجل”‪ ،‬بتحسين ميزة “اكتشاف القيادة”‪ ،‬حيث‬ ‫إن تطبيق “موتوروال أسيست” سيقوم بموجبها‪،‬‬ ‫أثناء انشغال المستخدم بقيادة مركبته‪ ،‬بتشغيل‬ ‫تطبيق الموسيقى المفضل تلقائ ًيا‪.‬‬ ‫ُيذكر أن وضعية القيادة في تطبيق “موتوروال‬ ‫أسيست” متاحة فقط لهواتف‪“ ،‬موتو إكس”‪،‬‬ ‫و “موتو ألترا”‪ ،‬و “موتو ميني”‪ ،‬و “موتو ماكس”‪،‬‬ ‫كما أن من شأن التطبيق إدراك متى يتوجب عدم‬ ‫إزعاج المستخدم‪ ،‬أثناء النوم والمقابلة‪ ،‬إلخ‪.‬‬ ‫ويمكن لمستخدمي “موتوروال أسيست” تحديث‬ ‫التطبيق لديهم‪ ،‬أو تنزيل اإلصدار الجديد الذي‬ ‫يحمل الرقم ‪ 1.3.15‬من متجر “جوجل بالي”‪ ،‬مع‬ ‫العلم أنه يأتي بحجم ‪ 2.9‬ميجابايت‪ ،‬ويتطلب وجود‬ ‫اإلصدار ‪ 4.2‬ومافوق من نظام التشغيل “أندرويد”‪.‬‬

‫أنباء عن "ويندوز ‪ "9‬يف ‪2015‬‬ ‫كشفت مصادر مقربة من شركة‬ ‫مايكروسوفت عن نيتها إطالق نظام‬ ‫تشغيل "ويندوز ‪ "9‬في أبريل من العام‬ ‫المقبل‪ ،‬ضمن برنامج عام للتحديث‬ ‫والتطوير لمنتجات عدة لمايكروسوفت‪.‬‬ ‫وكان المدون التقني المتخصص‬ ‫"بول ثورت" قد أشار إلى عزم‬ ‫مايكروسوفت عرض رؤيتها الخاصة‬ ‫حول نظام التشغيل المقترح في‬ ‫مؤتمرها للمطورين ‪،Build 2014‬‬ ‫المقرر عقده في أبريل المقبل‪.‬‬

‫وكانت تقارير صحفية قد أوضحت أن‬ ‫مايكروسوفت تعمل على تغيير تجربة‬ ‫االستخدام في الجيل القادم من نظام‬ ‫"ويندوز"‪ ،‬دون اإلفصاح عن التغييرات‬ ‫المتوقعة‪ ،‬لكن توقعات الخبراء تشير‬

‫إلى أن التركيز سينصب على البرامج‪.‬‬ ‫يشار إلى أن مايكروسوفت تعمل‬ ‫حاليا على تقديم تحديث جديد يسمى‬ ‫‪ Update 1‬لنظامها التشغيلي ويندوز‬ ‫‪.8.1‬‬

‫جوجل تعتذر بسبب هتلر‬ ‫اعتذرت شركة غوغل عن حدوث خطأ غير مقصود‪،‬‬ ‫تم تداركه سريعا‪ ،‬على خدمتها للخرائط‪ ،‬بعدما تم‬ ‫إطالق الزعيم النازي السابق أدولف هتلر على أحد‬ ‫التقاطعات في العاصمة األلمانية برلين‪.‬‬ ‫وكان تعديل بسيط قام به أحد مستخدمي خدمة‬ ‫"غوغل مابز" للخرائط عبر خاصية "ماب ميكر" تمت‬ ‫الموافقة عليه عن طريق الخطأ‪ ،‬تمثل في تغيير‬ ‫اسم تقاطع "تيودور هويس بالتز" إلى "أدولف هتلر‬ ‫بالتز"‪.‬‬ ‫وأكدت "لينا فاغنر"‪ ،‬المتحدثة باسم شركة غوغل‬ ‫الخميس‪ ،‬أنه تم تدارك الخطأ بسرعة وأعيدت تسمية‬ ‫الميدان مرة أخرى باسمه الحقيقي‪ ،‬مع اعتذارها لكل‬ ‫من شعر باإلساءة نتيجة الخطأ غير المقصود‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر أن التعديالت التي ُيدخلها‬ ‫المستخدمون على الخرائط تخضع إما إلشراف‬ ‫"مجتمع" المتطوعين في خدمة الخرائط أو مشرفي‬ ‫غوغل‪ ،‬وهو ما أوضحته الشركة في بيانها‪.‬‬

‫برامج تجسس لـ ‪ 100‬ألف كمبيوتر بالعالم‬ ‫قالت صحيفة نيويورك تايمز إن وكالة‬ ‫األمن القومي األمريكية وضعت برامج‬ ‫في نحو ‪ 100‬ألف جهاز كمبيوتر في أنحاء‬ ‫العالم يسمح لها بالقيام بأعمال مراقبة‬ ‫من خالل تلك األجهزة ويمكن أن توفر‬ ‫طريقا سريعا رقميا للهجمات اإللكترونية‪.‬‬ ‫وقالت الصحيفة أمس الثالثاء‬ ‫مستشهدة بمسؤولين أمريكيين وخبراء‬ ‫كمبيوتر ووثائق سربها إدوارد سنودن‬ ‫المتعاقد السابق مع وكالة األمن القومي‬ ‫إن الوكالة حملت معظم البرامج من خالل‬ ‫دخولها على شبكات كمبيوتر‪ ،‬لكنها‬ ‫استخدمت أيضا تكنولوجيا سرية تسمح‬ ‫بدخولها حتى على أجهزة الكمبيوتر غير‬ ‫المتصلة باإلنترنت‪.‬‬ ‫وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن هذه‬ ‫التكنولوجيا مستخدمة منذ عام ‪2008‬‬ ‫على األقل‪ ،‬وتعتمد على قناة سرية‬ ‫لموجات الالسلكي التي تبث من لوحات‬ ‫دوائر متناهية الصغر وبطاقات يو‪.‬إس‪.‬‬

‫بي‪ .‬وضعت سرا في أجهزة الكمبيوتر‪.‬‬ ‫وقالت الصحيفة "ساعدت تكنولوجيا‬ ‫بث ترددات السلكية في حل واحدة من أكبر‬ ‫المشكالت التي واجهت وكاالت المخابرات‬ ‫األمريكية على مدى سنوات وهي الوصول‬ ‫إلى أجهزة كمبيوتر حاول األعداء وبعض‬ ‫الشركاء األمريكيين جعلها منيعة على‬

‫مركبة فضاء تتأهب‬ ‫للدوران حول مذنب‬

‫بعد رحلة استمرت ‪ 10‬سنوات من‬ ‫المقرر أن تنهي المركبة الفضائية‬ ‫األوروبية روزيتا سباتها‪ ،‬االثنين‪،‬‬ ‫وتستعد لمهمة غير مسبوقة للدوران‬ ‫حول مذنب وترسل مسبارا إلى‬ ‫سطحه‪.‬‬ ‫وقالت وكالة الفضاء األوروبية‬ ‫في تقرير نشر على موقعها على‬ ‫شبكة اإلنترنت إن من المقرر أن‬ ‫ينطلق المنبه الموجود على متن‬ ‫روزيتا (الساعة ‪ 10:00‬بتوقيت‬ ‫غرينتش)‪ ،‬لكن المركبة الفضائية‬ ‫ستستغرق قرابة ‪ 7‬ساعات لتسخين‬ ‫معدات مالحة تعقب النجم الخاصة‬ ‫بها وتطلق دفاعات صاروخية لتقليل‬

‫جديدًا إلضافة لون خاص بالمستخدم‪.‬‬ ‫وسيالحظ المستخدمون أن لشريط التصفح لون ًا ونمط ًا‬ ‫مختلف ًا عن السابق‪ ،‬ومطابق ًا لما قد يجده على التطبيقات‬ ‫الخاصة بالموقع على األجهزة الذكية‪ ،‬كما قامت الشبكة‬ ‫بتغيير أشكال بعض األيقونات‪ ،‬مثل األيقونة الخاصة‬ ‫بـ “الرسائل الخاصة” (‪.)Direct Messages‬‬ ‫إضافة إلى ذلك‪ ،‬سيجد المستخدم تغيير شكل الصفحة‬ ‫الخاصة بملفه الشخصي‪ ،‬حيث أصبحت صورة الملف‬ ‫والصورة الرأسية تظهر في أعلى يسار الشاشة‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫التجسس أو الهجمات اإللكترونية"‪.‬‬ ‫وأضافت الصحيفة‪":‬في معظم األحوال‬ ‫يجب وضع أجهزة بث الترددات الالسلكية‬ ‫بواسطة جاسوس أو جهة الصنع أو‬ ‫مستخدم غير حذر‪".‬‬ ‫وأضافت الصحيفة أن األهداف‬ ‫المتكررة للبرنامج الذي أطلق عليه االسم‬

‫الشفري (كوانتم) شملت وحدات بالجيش‬ ‫الصيني تتهمها واشنطن بشن هجمات‬ ‫إلكترونية على الجيش األمريكي وأهداف‬ ‫صناعية‪.‬‬ ‫وقالت الصحيفة إن البرنامج نجح أيضا‬ ‫في وضع برامج في شبكات الجيش الروسي‬ ‫ونظم تستخدمها الشرطة المكسيكية‬ ‫وعصابات المخدرات ومؤسسات تجارية‬ ‫باالتحاد األوروبي وحلفاء مثل الهند‬ ‫وباكستان‪.‬‬ ‫وأضافت الصحيفة أنه ال توجد أدلة‬ ‫على أن وكالة األمن القومي وضعت برامج‬ ‫أو استخدمت تكنولوجيا بث الترددات‬ ‫الالسلكية داخل الواليات المتحدة‪.‬‬ ‫ويعتزم الرئيس األمريكي باراك‬ ‫أوباما الكشف عن إصالحات في أجهزة‬ ‫المخابرات تشمل كيفية عمل وكالة‬ ‫األمن القومي مع اتجاه لمنح األمريكيين‬ ‫مزيدا من الثقة في أن خصوصياتهم‬ ‫ال تنتهك‪.‬‬

‫إسبانيا األوىل عامليا يف استخدام طاقة الرياح‬ ‫سرعة دورانها وتشغيل جهاز اإلرسال‬ ‫الخاص بها وترسل رسالة إلى األرض‪   .‬‬ ‫وذكرت وكالة الفضاء األوروبية‬ ‫أن فرق المراقبة األرضية تأمل في‬ ‫الحصول على تأكيد انعاش روزيتا‬ ‫(الساعة ‪ 18:30‬بتوقيت غرينتش)‪.‬‬ ‫والمركبة الفضائية تحمل على‬ ‫متنها مركبة فضاء تسمى فيلي يصل‬ ‫وزنها إلى ‪ 100‬كيلوغرام كانت في‬ ‫سبات في معظم السنوات الثالثة‬ ‫الماضية لتوفير الطاقة‪.‬‬ ‫ومن المقرر أن تصل إلى مذنب‬ ‫يصل قطره ‪ 4‬كيلومترات يطلق‬

‫عليه اسم "‪ 67‬بي‪ /‬تشوريوموف‪-‬‬ ‫جيراسيمنكو" في أغسطس‪.‬‬ ‫وستكون من بين المهام األولى‬ ‫لروزيتا هو الكشف عن موقع هبوط‬ ‫مناسب لمسبار فيلي‪.‬‬ ‫والعلماء حريصون بشكل خاص‬ ‫على إجراء تجارب كيميائية عضوية‬ ‫على عينات يتم الحصول عليها من‬ ‫داخل جسم المذنب‪.‬‬ ‫وأنفقت أوروبا مليار يورو (‪1.35‬‬ ‫مليار دوالر) على المهمة‪ ،‬التي من‬ ‫المقرر أن تستمر على األقل حتى‬ ‫نهاية ‪  .2015‬‬

‫تربعت إسبانيا عام ‪ 2013‬على عرش الدول التي‬ ‫تستخدم طاقة الرياح في تلبية احتياجاتها‪ ،‬واحتل المركز‬ ‫األول عالميا في هذا الشأن‪ ،‬حسب بيان صادر عن رابطة‬ ‫مهندسي الطاقة المعروفة اختصارا بـاسم "إيه‪.‬إي‪.‬إي"‪.‬‬ ‫واستمدت الرابطة بياناتها من األرقام التي أعلنتها‬ ‫شركة "آر‪.‬إي‪.‬إي" المشغلة لشبكات الكهرباء في إسبانيا‪،‬‬ ‫والتي أوضحت أن طاقة الرياح لبت في عام ‪ ،2013‬ما‬ ‫يعادل ‪ 20.9‬بالمائة من إجمالي احتياجات الطاقة في‬ ‫البالد‪ ،‬تلتها الطاقة النووية بنسبة ‪ .20.8‬بالمائة‪.‬‬ ‫وبشكل إجمالي فإن المصادر المتجددة للطاقة غطت‬ ‫ما يعادل ‪ 42.2‬بالمائة من إجمالي احتياجات إسبانيا‬ ‫عام ‪ ،2013‬بزيادة تفوق عن الـعشرة بالمائة عما هو‬ ‫مسجل في العام الذي سبقه‪ ،‬حسب صحيفة "أل باييس"‬ ‫اإلسبانية‪.‬‬ ‫وتمكنت توربينات الرياح في إسبانيا أن تولد أكثر من‬ ‫‪ 54‬غيغاواط في الساعة من الكهرباء‪ ،‬العام الماضي‪ ،‬في‬ ‫زيادة بنحو ‪ 13.2‬بالمائة عن الرقم المسجل في ‪.2012‬‬


‫الثقافية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫إعداد ‪:‬عبد الباسط ابو بكر‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫وبعد !!‬

‫ملاذا التخفي؟!‬ ‫زهران القاسمي‬

‫شغف البكاء‬ ‫هدى على عمر‬ ‫ألنك مستحيل‬ ‫ارتب احتماالتي بقلق‬ ‫وأوضب لها نهايات مشرقة‬ ‫لكن على ورق‬ ‫أكذبني‬ ‫حين أصادق شغف البكاء‬ ‫أنا المتخمة بودك‬ ‫حتى السماء‬ ‫بين الممكن والال‬ ‫فحواي صبر شاسع‬ ‫وصدر يضيق باأله‬ ‫أناهض حزني‬ ‫في سكرات القنوط المتقطعة‬ ‫ُوأثري يقيني‬ ‫بفراري إلى الله‬ ‫أراني‬ ‫رصيف جرح مفضوح اللعنة‬ ‫أو رماد فرح‬ ‫موقوت المجيء‬ ‫حيث أني‬ ‫وجع كل أنثى ال تحكي‬ ‫ورجل يستحي أن يبكي‬ ‫بي هذيان هاطل بالممكن‬ ‫أفاوض شجن المساءات‬ ‫بالذي والتي أحسن‬ ‫محايد ًة أبدو‬ ‫حين يصير الحديث‬ ‫شراع ًا يرتطم بك‬ ‫شوق‬ ‫أو دفة ٍ‬ ‫تُؤدي بالسقوط إليك!!‬

‫ارتباك‬

‫سالم العوكلي‬

‫بدأت ظاهرة ( الكتابة بأسماء‬ ‫مستعارة ) مع بداية االصطدام بعالم‬ ‫اإلنترنت والمشاركة في المنتديات‬ ‫العامة ‪ ،‬والتي كان األساس فيها البعد‬ ‫عن الرقابة في طرح بعض الموضوعات‬ ‫القوية والصادمة ‪ ،‬ثم تبنتها الكثير‬ ‫من الفئات ألغراض مختلفة ‪ ،‬البعض‬ ‫أخذها من ناحية التخفي عن اآلخر‬ ‫بغرض عدم معرفة الكائن الحقيقي‬ ‫وعدم القدرة على الوصول إليه‬ ‫ألسباب قبلية واجتماعية ‪ ،‬خصوص ًا‬ ‫النساء وانتهجها البعض اآلخر ربما‬ ‫خوف ًا من التصادم مع اآلخر في معرفة‬ ‫من الكاتب ‪ ،‬فالكتابة تحتاج من‬ ‫وجهة نظري إلى كائن واضح باالسم‬ ‫والمعالم حتى يتقبله اآلخر ‪ ،‬أما من‬ ‫يعيش صورة شبحية في عالم اإلنترنت‬ ‫فهم من يجاهدون في خلق صورة أخرى‬ ‫ليست لهم في واقع الحال ‪.‬‬ ‫لماذا التخفي ؟!‬ ‫أعتقد هي سمة سيكلوجية‬ ‫وأديولوجية في مجتمعاتنا ‪ ،‬فنحن‬ ‫تعودنا أن نكبت كل شيء بدء ًا من‬ ‫وجودنا وحياتنا وانتهاء بحاجياتنا‬ ‫كل شيء عندنا يتعلق بنظرة اآلخر‬ ‫وبتصنيفه ‪ ،‬نهتم كثير ًا له ويحدد‬ ‫بذلك مسار حياتنا المستقبلية ‪ ،‬لذلك‬ ‫نتخفى في أشكال عدة ليس مقتصر ًا‬ ‫على أسمائنا المستعارة في اإلنترنت‬ ‫فقط ولكن حتى في حياتنا االجتماعية‬

‫‪11‬‬

‫هناك دائم ًا عط ٌر ُيشكل‬ ‫اللهفة‪.‬‬ ‫وهناك زمن ُ‬ ‫يعتق اللهفة‬ ‫دائم ًا ‪..‬‬ ‫أنت هناك‬ ‫ِ‬ ‫تستوي في الخاطر‬ ‫والقلب‬ ‫وتمررين بصمت‬ ‫كومة األضغاث‬ ‫إلى بوابة الفعل !!‬

‫نجمة‪ ،‬معنى‪ ،‬شهاب‬ ‫شاعر عماني ‪ :‬صالح عجينة‬ ‫البسيطة نحن نعيش أكثر من ذات في‬ ‫ذات الوقت ‪ ،‬وبالتالي انعكست هذه‬ ‫الحالة النفسية المعقدة في الكتابة‬ ‫وفي إظهار الذات من دفنها أيض ًا ‪.‬‬ ‫الشيء بالشيء يذكر ‪ ،‬فالموجة تجر‬ ‫وراءها موجة أخرى لتصطدم بها ثم‬ ‫تسوقها إلى شاطئ بعيد أو تتالشى‬ ‫في موجة أكبر وهكذا فالتشدد الديني‬ ‫والتعصب القبلي واالجتماعي وظهور‬ ‫الثقافة العرجاء في إقصاء الذات‬ ‫األنثوية من المجتمع وغيرها من‬

‫صوت أنثى‬

‫أم الخير الباروني‬ ‫وظلمة ليلها الداجي‬ ‫تؤرقها‬ ‫غدت أنثى‬ ‫صبى فؤادها الباكي‬ ‫يهدهدها‬ ‫تقول أنا‬ ‫أنا إشراقة الحلم‬ ‫أنا الثكلى‬ ‫شعوري كيف لي وءده‬

‫ُ‬ ‫ارتبك عند الشروع في الكتابة ‪ ..‬أو في قراءة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫تلفت في كل‬ ‫كتاب ألول مرة ارتباكا كثيرا يعقبه ٌ‬ ‫تلفت يفضي إلى اللعثمة واضطراب‬ ‫االتجاهات ‪ٌ ..‬‬ ‫الخطى ‪ ،‬وهو امتداد الرتباك قديم عايشته‬ ‫بقلق وخوف وبخجل أيض ًا مازال يطاردني ‪...‬‬ ‫علي‬ ‫حينما كنت ارتبك أمام سؤال مفاجئ يلقيه ّ‬ ‫المدرس رغم معرفتي إلجابته ‪ ..‬حينما كنت ارتبك‬ ‫عند مفترق الطرق رغم معرفتي لالتجاه ‪ ..‬حينما‬ ‫كنت ارتبك أمام امرأة جميلة ‪ ..‬وحينما ارتبك‬ ‫عند اضطراري للتسليم على حشد من اآلخرين ‪،‬‬ ‫أو ارتباكي عندما أسمع آذان الصالة‪ ،‬أو حينما‬ ‫يهطل المطر فجأ ًة ‪ ..‬ارتباكي أمام األسئلة التي‬ ‫علي حول األحوال واألهل والصحة ‪..‬‬ ‫تنصب ّ‬ ‫ارتباكي أمام اللغة ومفرداتها المرنة المفضية‬ ‫معان غير المقصودة ‪ ،‬أو عندما استيقظ‬ ‫عاد ًة إلى ٍ‬ ‫بعد نومي خارج فراشي المعتاد ارتباكي أمام‬ ‫األسئلة كان دائم ًا النقيض لطمأنينة األجوبة أو‬ ‫ثقة امتالك الحقيقة ‪ ،‬ومع الزمن وجدت نفسي‬ ‫أحرص على االحتفاظ بهذه الجرعة المقلقة من‬ ‫التردد وعدم القدرة على الحسم والتيقن وهذا‬ ‫الهاجس تسرب بشكل جلي إلى كل ما أكتب إلى‬ ‫النظر إلى األشياء بحياد ‪ ..‬إلى التلعثم أمام إلحاح‬

‫التغيرات التي طرأت على مجتمعاتنا‬ ‫البسيطة بأسماء مختلفة وتحت‬ ‫شعارات متنوعة قادت الكثير إلى‬ ‫االختفاء خلف أقنعة متشددة خوف ًا من‬ ‫معرفتهم والوصول إليهم‪ ،‬وبالتالي هم‬ ‫يمارسون ما ال يستطيعون ممارسته‬ ‫في العراء ‪ ،‬بغض النظر عما يمارسونه‬ ‫وهل يعتبر شاذ ًا في الحقيقة أم ال ؟‬ ‫إنما تقاس درجة الشذوذ هنا بذلك‬ ‫التحفظ الشديد على إظهار ما هو‬ ‫مخفي أساس ًا ‪.‬‬

‫وليد اللحظة البكر‬ ‫كظلمة بيتها الساجي‬ ‫توشحها‬ ‫ظالال فوق كاهلها‬ ‫وقصة أمسها الغافي‬ ‫ستشهدها‬ ‫تشهر سيفها البتار‬ ‫فتحضنه حفيدتها‬

‫األسئلة وإلى الشطب الكثيف في مسودات‬ ‫الكتابة ‪ ،‬وكنت كثير ًا ما أحسد اآلخرين على‬ ‫هذه الطمأنينة التي يقابلون بها العالم ‪ ..‬أحسد‬ ‫الخطباء على يقينهم المطلق وهم يشهرون‬ ‫الحقيقة في وجه المصلين ‪ ..‬أحسد الجنود على‬ ‫خطاهم الثابتة وامتثالهم اآللي إليعازات مكررة‬ ‫‪ ..‬أحسد اآلباء على إعجابهم المطمئن بأبنائهم‬ ‫واستعراضهم النرجسي لمواهبهم الصغيرة أمام‬ ‫الضيوف ‪ ..‬أحسد الحشود في كل مكان على‬ ‫حناجرهم الصادحة بالهتاف الموحد ‪ ،‬وقبضاتهم‬ ‫المرفوعة بيقين صارم ‪ ،‬أحسد المؤدلجين على‬ ‫كتاباتهم المليئة بأدوات التوكيد وبمفردات‬ ‫من قبيل الالريب والالشك ‪ ،‬وأحسد الشعراء‬ ‫المقلدين على قصائدهم المهندسة ‪ ،‬وعلى‬ ‫ما تمتلئ به من ثبوت وحكمة ورضى ‪.‬‬ ‫كنت مليئ ًا بحسد من هذا القبيل ‪ ،‬ومرتبك ًا‬ ‫في الوقت نفسه أمام أوراقي ‪ ،‬ومع الوقت‬ ‫تحول هذا االرتباك إلى ثيمة ‪ ..‬إلى آلية كتابة‬ ‫‪ ..‬إلى رؤيا مرتابة تجاه العالم ومفرداته ‪ ..‬إلى‬ ‫لعثمة طفولية أمام استفهامات ال تنضب ‪ ،‬وفي‬ ‫األمسيات الشعرية كان البعض يصف قصائدي‬ ‫بنوع من االرتباك ‪ ،‬وكنت أجد في هذا الوصف‬

‫ال نجمة لي‬ ‫كيف أم ّيز األرض لي ًال ؟‬ ‫الحفر أو الصخر المحدودب‬ ‫جذوع النخل أو المقابر‬ ‫مخالب القطط أو عواء‬ ‫األسئلة‪..‬‬ ‫ها هما شفتاك‬ ‫رأيتهما في سماء المعنى‪..‬‬ ‫ال نجمة لي‬ ‫كنت أمشي لي ًال‬ ‫والشوارع وجع أصم‬ ‫ها هما عيناك تدمعان‬ ‫دمعة في نبضي‬ ‫أخرى على الورق‪..‬‬ ‫ال نجمة لي‬ ‫غير أنني كلما أصبت‬ ‫بالخريف‬ ‫انشطر ربيعك في الليالي‬ ‫نجوم ًا‪.‬‬ ‫ال نجمة لي‬ ‫ما هذه الليلة النور‬ ‫أهذه أنت ؟!‬ ‫ال نجمة لي‬ ‫بك‬ ‫ُ‬ ‫كنت الكوكب السكران ِ‬ ‫أتلصص على مجرة المعنى‪..‬‬ ‫شهاب يخطئني فأنجو‬ ‫ٌ‬ ‫شهاب يتبعني‪..‬‬ ‫ٌ‬ ‫أمن أجل قذيفة معنى أسقط محترق ًا!‬

‫إطرا ًء ما لقصائد يبدو أنها مخلصة للتجربة ‪،‬‬ ‫فلم أشأ أو أطمح يوم ًا ألن أبني قصائد منطقية‬ ‫ومؤمنة ومطمئنة ‪ ،‬أو أبني آرا ًء لم يكن في‬ ‫داخلي هاجس لمناقضتها ‪ ،‬كنت ُأسرب لها هذا‬ ‫الميراث من الشك ‪ ،‬ومن الخوف في أن أتورط‬ ‫في محاولة حسم األمور أو إلقاء اإلجابات الجاهزة‬ ‫‪ ،‬أو النظر إلى األشياء بعين راضية ‪ ،‬وكنت كثير ًا‬ ‫ما أستعيد الطفل الذي يتلذذ بتهشيم ألعابه ‪،‬‬ ‫وبالتلعثم حينما ُيسأل فجأ ًة عن اسمه ‪ ،‬أو حينما‬

‫يطلب منه تسميع النصوص المقررة ‪ ،‬أو حينما‬ ‫يتدارك هندامه الفوضوي أمام معجبته الصغيرة‬ ‫‪ ،‬وبذا كان العالم يتحول أمامي إلى عالمة‬ ‫استفهام كبيرة ‪ ،‬وإلى مقبرة لحطام القداسات‬ ‫ً‬ ‫مساحة من التسامح‬ ‫والطواطم ‪ ،‬ساعي ًا ألن أخلق‬ ‫تتسع للنقائض واآلراء المتدافعة ‪ ،‬وتجعل في‬ ‫نفسي متسع ًا من القبول لكل ما أحب وما ال أحب‬ ‫‪ ،‬وأن أقبل األشياء كما هي ال كما أريدها وإن‬ ‫كنت في قرارة نفسي أشك في كل ذلك ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫�إ�شراف ‪ :‬خالد القا�ضي ‪K _alqadi@yahoo.com‬‬

‫ال�سنة الثالثة الإربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)354‬‬

‫اتحاد بناء األجسام‬ ‫يطمئن على بوفناس‬

‫دورة ملدربي كرة‬ ‫اليد املستجدين‬

‫انطلقت بمدينة بنغازي خالل األيام‬ ‫الماضية دورة المدربين الجدد عىل‬ ‫مستوى المنطقة الشرقية والتي يحاضر‬ ‫فيها المحاضر ال��دويل التونسي رؤوف‬ ‫الجمل ولإلشراف عىل هذه الدورة شكلت‬ ‫لجنة متكونة من الحسين بوغالية ‪-‬‬ ‫مفتاح العريبي ‪ -‬سالم الدينايل وستقام‬ ‫دورة أخ���رى بطرابلس ع�لى مستوى‬ ‫المنطقة الغربية يشرف عليها السيد‬ ‫رؤوف الجمل ابتداء من ‪-2014 1 - 27‬‬ ‫وشكلت لها لجنة متكونة من األساتذة‬ ‫محمد التركي ‪ -‬عبدالسيد شنفير ‪-‬‬ ‫عبدالغني صالح‬

‫اتحاد الكرة التونسي‬ ‫يطلب التأكيد من‬ ‫نظريه الليبي‬ ‫طالب ات��ح��اد ال��ك��رة التونسي نظيره‬ ‫االتحاد الليبي ضرورة تأكيده عن إمكانية‬ ‫حضور المنتخب األولمبي الليبي إىل تونس‬ ‫للتباري مع المنتخب األولمبي التونسي‬ ‫خالل األيام القادمة ‪،‬ويف حال عدم التأكيد‬ ‫بشكل سريع فإن االتحاد التونسي سيبحث‬ ‫عىل المنتخب البديل للتباري معه ‪ ،‬وتأتي‬ ‫هذه االستعدادات يف إطار تصفيات أولمبياد‬ ‫البرازيل التي لم يتبق لها الكثير من الوقت ‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫أهــلي طرابلس بطال لذهاب دوري السلة عن طرابلس‬ ‫اختتمت األحد مباريات مرحلة الذهاب‬ ‫لكرة السلة بإقامة مبارتين بقاعة طرابلس‬ ‫الكبرى وذل��ك ضمن منافسات األسبوع‬ ‫السابع واألخير من دوري الدرجة األوىل لكرة‬ ‫السلة لفرق منطقة طرابلس ‪ .‬وانتهت‬ ‫المباراة األوىل بتفوق الجزيرة عىل اليرموك‬ ‫بـ ‪ 67‬نقطة مقابل ‪ 58‬نقطة‪ ،‬وفوز األهيل‬ ‫طرابلس عىل الوحدة بـ ‪ 79‬نقطة مقابل‬ ‫‪ 76‬يف المباراة الثانية ‪ ،‬ويف هذه المباراة‬ ‫دخل األهيل والوحدة برغبة كبيرة يف الفوز‬ ‫لتصدر ف��رق المجموعة يف ختام مرحلة‬ ‫الذهاب ‪ ،‬وانتهى الربع األول من المباراة‬

‫بتعادل الفريق ْين ‪ 20-20‬قبل أن يتمكن‬ ‫فريق الوحدة من أخذ األسبقية يف الربع‬ ‫الثاني ‪ ، 32-36‬وعاد فريق األهيل بطرابلس‬ ‫ليتقدم يف الربع الثالث ‪ ، 54-59‬وشهد الربع‬ ‫الرابع واألخير دقائق حماسية بعدما استطاع‬ ‫فريق الوحدة العودة يف النتيجة وتحقيق‬ ‫التعادل قبل نهاية المباراة بثالثين ثانية‬ ‫فقط قبل أن يحسم فريق األهيل بطرابلس‬ ‫نتيجة اللقاء برمية ثالثية لتنتهي المباراة‬ ‫بنتيجة ‪ .76-79‬وأقيمت السبت مباراة‬ ‫واحدة بنفس القاعة انتهت بتفوق الشباب‬ ‫عىل االتحاد بنتيجة ‪ 73‬مقابل ‪ 59‬نقطة ‪.‬‬

‫وباختتام مرحلة الذهاب يكون نادي أهيل‬ ‫طرابلس بطل مرحلة الذهاب برصيد‪11‬‬ ‫نقطة ‪ ،‬والشباب والوحدة برصيد ‪ 10‬نقاط‬ ‫والمدينة واالتحاد برصيد ‪ 8‬نقاط والجزيرة ‪6‬‬ ‫نقاط ‪ ،‬وسيلتقي اليوم األربعاء بقاعة زوارة‬ ‫فريقا الجزيرة واالتحاد يف مباراة مؤجلة من‬ ‫األسبوع األول من مرحلة ذهاب دوري الدرجة‬ ‫األوىل لكرة السلة لفرق منطقة طرابلس ‪،‬‬ ‫وذكر رئيس االتحاد الليبي لكرة السلة " عبد‬ ‫الحكيم معتوق" أن مرحلة اإلياب لدوري‬ ‫الدرجة األوىل لكرة السلة بمنطقة طرابلس‬ ‫ستنطلق منافساتها بعد أسبوعين ‪.‬‬

‫ذهبيتان وبرونزيتان لليبيا يف‬ ‫البطولة العربية للجودو‬

‫أحرز رياضيو ليبيا أربع قالئد "ذهبيت ْين وبرونزيت ْين"‬ ‫يف منافسات الرجال من بطولة األندية العربية الثامنة‬ ‫للجودو لفئة الكبار والتي أقيمت بمدينة الدار البيضاء‬ ‫المغربية بمشاركة ‪ 12‬دول��ة عربية‪ ،‬ومثل الجودو‬ ‫الليبي يف هذه البطولة ناديا الجمارك واتحاد الشرطة‬ ‫‪،‬وتمكن رياضيونا من الحصول عىل أربع قالئد حيث‬ ‫فاز الرياضي محمد صالح عبد الناصر بذهبية وزن ‪73‬‬ ‫كيلوغرام ًا والرياضي محمد عبدالعزيز الاليف بذهبية‬ ‫وزن ‪ 81‬كيلوغرام ًا وأحرز الرياضيان أحمد شنيبة ومحمد‬ ‫الهادي الكويسح قالدة برونزية لكل رياضي رغم أنهما‬ ‫من فئة األواسط‪ .‬الجدير بالذكر أن الرياضيين الليبيين‬ ‫سيشاركون بعد هذه البطولة مباشرة يف بطولة أفريقيا‬ ‫المفتوحة للجودو والتي تستضيفها الدار البيضاء كذلك‬ ‫بداية من الرابع والعشرين من الشهر الجاري‪.‬‬

‫زار رئ��ي��س االت��ح��اد‬ ‫الليبي لبناء األج��س��ام‬ ‫"عادل القريو"‪ ،‬االثنين‪،‬‬ ‫البطل العالمي الليبي‬ ‫"صالح بوفناس" يف بيته‬ ‫لالطمئنان عىل صحته قبل‬ ‫سفره إىل إيطاليا إلج��راء‬ ‫عملية جراحية ثالثة عىل‬ ‫ساقه بعد إصابته بطلق‬ ‫ن��اري يف مشاجرة شهر‬ ‫ديسمبر ‪ ، 2012‬وعبر‬ ‫"بوفناس" عن شكره‬ ‫وامتنانه لزيارة رئيس‬ ‫االتحاد ل��ه‪ ،‬وأك��د أنه‬ ‫بصحة جيدة وسيباشر‬ ‫تدريباته وتحضيراته‬ ‫للبطوالت الدولية بعد‬ ‫ستة أش��ه��ر م��ن إج��راء‬ ‫العملية‪ .‬وك��ان "صالح‬ ‫ب��وف��ن��اس " ق��د سجَّ ل‬ ‫أول إنجاز رياضي ليبي‬ ‫بحصوله عىل قالدتين‬ ‫ذهبيتين يف بطولة‬ ‫العالم لبناء األجسام‬ ‫ال���ت���ي أق��ي��م��ت‬ ‫ب���األك���وادور يف‬ ‫نوفمبر ‪2012‬‬ ‫بمشاركة نخبة‬ ‫م����ن أب���ط���ال‬ ‫العالم من جميع‬ ‫القارات‪.‬‬

‫إقالة مدرب فريق الصقور بالرتاضي‬

‫بعد النتائج غير المرضية للفريق‬ ‫األول لكرة ال��ق��دم بمسابقة الدرجة‬ ‫الثانية لنادي الصقور ومحبيه قررت‬ ‫إدارة النادي إنهاء التعاقد مع المدرب‬ ‫الجزائري "عبدالله بلعبكوس" بالتراضي‬

‫طائرة األهلي بنغازي تفوز على طائرة تحدي طمينة‬ ‫فاز فريق األهيل بنغازي للكرة الطائرة االثنين عىل نظيره فريق التحدي بطمينة‬ ‫بثالثة أشواط نظيفة يف أوىل مبارياتهما ضمن التجمع الثاني لدوري الكرة الطائرة‪.‬‬ ‫وجرت المباراة بين الفريق ْين بقاعة مصراتة لأللعاب الرياضية وجاءت نتائج األشواط‬ ‫الثالثة عىل النحو التايل ‪ ،‬الشوط األول انتهى ‪ 19-25‬والشوط الثاني ‪22-25‬‬ ‫والشوط الثالث ‪ .22-25‬وبذلك يرفع فريق األهيل ببنغازي رصيده إىل ‪ 17‬نقطة يف‬ ‫المركز الثاني وبفارق نقطة واحدة عن فريق السويحيل المتصدر‪.‬‬

‫‪ ،‬وتم تكليف المدربين الوطنيين خلف ًا‬ ‫له وهما "إدريس الدناع" و "عبدالعزيز‬ ‫إج��ع��ودة" بشكل مؤقت لتويل مهمة‬ ‫الفريق األول إىل حين البحث والتعاقد‬ ‫مع مدرب جديد ‪.‬‬

‫منتخب اليد يخسر أمام نظريه املصري‬ ‫خسر المنتخب الوطني االثنين أمام المنتخب المصري بنتيجة ‪ 27‬مقابل ‪ 15‬نقطة يف‬ ‫الجولة الرابعة من منافسات البطولة األفريقية لكرة اليد يف دورتها الواحدة والعشرين‬ ‫المقامة حاليا بالجزائر ‪ .‬وكان المنتخب الوطني التقى أمس الثالثاء منتخب الجابون يف‬ ‫الجولة الخامسة واألخيرة من البطولة التي تتواصل حتى الشهر الجاري ‪ .‬وكان المنتخب‬ ‫الوطني قد خسر أمام تونس والسنغال يف الجولتين األوىل والثانية‪ ،‬وتعادل مع الكاميرون‬ ‫يف الجولة الثالثة ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬ينايــر ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 354‬‬

‫بايرن ميونيخ يتصدر أفضل أندية‬ ‫العالم لعام ‪2013‬‬ ‫تصدر نادي بايرن ميونيخ األلماني ترتيب أندية العالم‬ ‫لعام ‪ ، 2013‬وت�لاه ن��ادي برشلونة األسباني ‪ ،‬يف حين‬ ‫جاء النادي األهيل المصري بطل أفريقيا يف المركز ‪21‬‬ ‫‪ ،‬وذلك حسب التصنيف النهائي لمركز "بلوري" البرازييل‬ ‫لالستشارات‪.‬وعىل الرغم من تفوق بطل أوروبا وصعوده‬ ‫للمركز األول عن العام الماضي ‪ ،‬إال أن برشلونة ال يزال‬ ‫يسيطر عىل ص��دارة ترتيب األن��دي��ة يف العالم حسب‬ ‫التصنيف العام الذي يشمل نتائج الفرق آلخر ‪ 6‬سنوات‪.‬‬ ‫وك��ان مركز بلوري البرازييل المتخصص يف اإلحصاءات‬ ‫واالستشارات الرياضية قد نشر مساء االثنين تصنيفه‬ ‫ألندية العالم للعام الثواني عىل التوايل يف تقرير ضم ‪149‬‬ ‫صفحة ‪ ،‬والذي شمل ‪ 1720‬ناديا ‪ ،‬من ‪ 114‬دولة يف كل‬ ‫قارات العالم ‪ ،‬ويف ‪ 117‬بطولة خالل آخر ‪ 6‬سنوات‪.‬واعتمد‬ ‫التصنيف الجديد عىل حساب نتائج الفرق ‪ ،‬وبطريقة‬ ‫مختلفة عن باقي التصنيفات المعروفة حالي ًا ‪ ،‬يف بطوالتها‬ ‫المحلية (الدوري بقسمية الممتاز واألول ‪ ،‬والكأس ‪ ،‬وكأس‬ ‫السوبر ) باإلضافة للبطوالت القارية وكأس العالم لألندية‬

‫رباعية ألثلتيك بلباو يف شباك بلد الوليد‬ ‫أمطر أثلتيك بلباو شباك ضيفه بلد الوليد‬ ‫بأربعة أهداف مقابل اثنين يف اللقاء الذي‬ ‫جمع بينهما يف ختام منافسات الجولة ‪ 20‬من‬ ‫الدوري األسباني‪ .‬وأخفق بلد الوليد يف الحفاظ‬ ‫ع�لى تقدمه ب��ه��دف أوس��ك��ار ج��ون��زال��ز ليدك‬

‫‪13‬‬

‫أصحاب األرض شباكهم برباعية حملت توقيع‬ ‫إيباي جوميز وأوسكار دي ماركوس ‪،‬وأن��در‬ ‫اريرا‪.‬ويف اللحظات األخيرة من عمر اللقاء أحرز‬ ‫فالديت راما الهدف الثاني للضيوف‪ ،‬ولكن‬ ‫حكم المباراة أطلق صافرة النهاية ليحرم بلد‬

‫رونالدو يفكر يف رئاسة االتحاد الربازيلي‬

‫الوليد من محاولة العودة يف النتيجة‪.‬‬ ‫وبهذا‪ ،‬يرتفع رصيد أصحاب األرض‬ ‫إىل ‪ 39‬نقطة‪ ،‬يحتل بها المركز‬ ‫ال��راب��ع‪ ،‬ويتجمد رصيد الضيوف‬ ‫عند ‪ 16‬نقطة يف المركز ‪.18‬‬

‫قال العب كرة القدم البرازييل السابق رونالدو إنه‬ ‫قد يفكر يف المستقبل يف الترشح لرئاسة االتحاد‬ ‫البرازييل لكرة القدم‪ ،‬األمر الذي يعتبره "تحديا كبيرا‬ ‫للغاية"‪ ،‬وفقا لما ذكرته وسائل اإلعالم المحلية‪.‬ويف‬ ‫مقابلة أجرتها معه صحيفة "لستوى" األسبوعية‪ ،‬قال‬ ‫رونالدو "لست خائفا من رئاسة االتحاد البرازييل إذا جعلت‬ ‫ذلك األمر هدفا يل يف يوم من األيام‪ ،‬فهو الكيان الذي ينظم‬ ‫كرة القدم‪ ،‬وكرة القدم هي الشغف األكبر للناس يف البرازيل"‪.‬‬ ‫وأكد رونالدو عدم نيته للترشح النتخابات رئاسة االتحاد المقررة‬ ‫يف أبريل المقبل‪ ،‬مشيرا إىل أن مشاركته يف األعمال التحضيرية‬ ‫لكأس العالم بالبرازيل ‪ 2014‬من خالل منصبه يف لجنة التنظيم‬ ‫المحلية يمكن أن يضيف نوعا من الشفافية من شأنه أن "يساعد‬ ‫يف تغيير صورة كرة القدم البرازيلية"‪.‬وأضاف "قصة حياتي‬ ‫لطيفة جدا‪ ،‬ال تشوبها أي مخالفات‪ .‬أموايل مصدرها واضح‬ ‫ودفعت جميع ضرائبي المستحقة"‪.‬وستجرى االنتخابات‬ ‫المقبلة عىل منصب رئيس االتحاد البرازييل يف أبريل‬ ‫المقبل‪ ،‬عىل أن يتسلم الفائز مهام منصبه يف عام ‪.2015‬‬

‫"إنييستا" مازال‬ ‫أفضل صانع ألعاب‬ ‫يف العالم‬ ‫ن��ال أن��دري��س إنييستا ـ العب‬ ‫وسط برشلونة ومنتخب إسبانيا ـ‬ ‫لقب أفضل صانع ألعاب يف العالم‬ ‫للعام الماضي‪ ،‬وف ًقا للتصويت الذي‬ ‫أجراه االتحاد الدويل للتأريخ واإلحصاء‪.‬‬ ‫وحافظ إنييستا عىل هذا اللقب للعام‬ ‫الثاني عىل التوايل‪ ،‬ليتساوى مع كل‬ ‫من زميله بالفريق الكاتالوني ومنتخب‬ ‫"الماتدور" تشايف هرنانديز‪ ،‬واألسطورة‬ ‫الفرنسي المعتزل زي��ن ال��دي��ن زي��دان‪،‬‬ ‫والبرازييل كاكا العب إيه ميالن اإليطايل‪.‬‬ ‫ونشرت صحيفة "آس" األسبانية نتيجة‬ ‫التصويت ع�لى ه��ذا اللقب‪ ،‬حيث تصدر‬ ‫إنييستا القائمة برصيد ‪ 132‬صوتًا‪ ،‬ثم‬ ‫األلماني مسعود أوزيل العب آرسنال اإلنجليزي‬ ‫‪ 94‬صوتًا‪ ،‬أندريا بيرلو ‪ 78‬صوتًا‪ ،‬باستيان‬ ‫شفاينشتايجر ‪ 61‬صوتًا‪ ،‬تشايف هرنانديز ‪56‬‬ ‫صوتًا‪ ،‬يايا توريه ‪ 21‬صوتًا‪ ،‬توني كروس‬ ‫‪ 10‬أصوات‪ ،‬وأخير ًا ‪ 8‬أصوات لكل من ديفيد‬ ‫سيلفا وخوان ماتا‪.‬‬

‫عملية جراحية ملورينيو‬

‫خضع مدرب تشيلسي البرتغايل جوزيه‬ ‫مورينيو االثنين لجراحة يف مستشفى‬ ‫بالعاصمة الفرنسية باريس للعالج من‬ ‫إصابة قديمة يف المرفق‪.‬وكشفت‬ ‫صحيفة (ج��اردي��ان) البريطانية عبر‬ ‫صفحتها اإللكترونية أن العملية‬ ‫الجراحية لن تمنع مورينيو من قيادة‬ ‫"البلوز" خالل مباراتهم القادمة يف كأس‬ ‫االتحاد اإلنجليزي أمام ستوك سيتي يوم األحد القادم‬

‫بملعب ستامفورد بريدج‪ .‬وكان مورينيو قد ُكرم مؤخر ًا‬ ‫من قبل اتحاد صحفيي كرة القدم لمشواره ‪ ،‬وذلك‬ ‫عقب فوز تشيلسي عىل مان يونايتد ‪ 1-3‬ليحقق‬ ‫انتصاره رقم ‪ 100‬يف البريميير ليج‪.‬وصرح مورينيو‬ ‫خالل تكريمه "أعشق تشيلسي‪ ،‬إنه النادي الوحيد‬ ‫الذي اشتقت إليه كأسرة أنتمي إليها يف إنجلترا‪ .‬فأنا‬ ‫أنتمي لتشيلسي وتشيلسي ينتمي إ ّيل‪ ،‬وأتمنى أن‬ ‫نظل هكذا لسنوات وسنوات"‪.‬وأكد المدرب البرتغايل‬ ‫السابق لريال مدريد وإنتر ميالن "دون حب أو سعادة‬

‫يوفنتوس يسعى لضم جوارين من إنرت‬ ‫أكدت تقارير صحفية اقتراب يوفنتوس‬ ‫اإلي��ط��ايل م��ن التعاقد م��ع الع��ب الوسط‬ ‫الكولومبي فريدي جوارين ‪ ،‬أحد أهم نجوم‬ ‫إنترميالن ‪ ،‬يف صفقة تبادلية يستغني‬ ‫فيها فريق "السيدة العجوز" عن مهاجمه‬ ‫المونتنجري ميركو فوشينتش‪.‬وقد تكون‬ ‫تلك الصفقة يف حالة إتمامها بمثابة‬ ‫مفاجأة ‪ ،‬خاصة وأن جوارين كان عىل رادار‬ ‫تشيلسي اإلنجليزي وباريس سان جيرمان‬ ‫الفرنسي‪ ،‬للحصول عىل خدماته يف فترة‬ ‫االنتقاالت الجارية‪.‬كما أوضحت التقارير‬

‫ودون إضافة بطوالت أخرى قد تشارك فيها األندية سواء‬ ‫بطوالت الواليات أو غيرها‪.‬ووضعت بلوري يف حسابتها قوة‬ ‫البطوالت المحلية والقارية وترتيب الفرق أثناء مبارياتها‬ ‫مع ًا ‪ ،‬كما اعتمدت نظام ًا لخصم نقاط من الفريق يف حال‬ ‫هبوطه للدرجة األدنى ‪ ،‬مما يعطي للتصنيف قوة إضافية‬ ‫ال تتمع بها بعض التصنيفات األخرى‪.‬وجاء بايرن ميونيخ‬ ‫‪ ،‬بطل أوروبا وألمانيا ‪ ،‬يف صدارة أندية العالم لعام ‪2013‬‬ ‫‪ ،‬متفوق ًا عىل نادي تشيلسي اإلنجليزي الذي هبط للمركز‬ ‫الثالث بعد تصدره للتصنيف عام ‪ 2012‬وجاء برشلونة‬ ‫الثاني يف عام ‪ ، 2013‬وتصدر الترتيب العام آلخر ‪ 6‬سنوات‪.‬‬ ‫وعىل مستوى تصنيف أندية العالم لعام ‪ 2013‬جاء ترتيب‬ ‫األندية العشرة األوىل كالتايل ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬بايرن ميونيخ األلماني ‪ - 2 ،‬برشلونة األسباني ‪،‬‬ ‫‪ - 3‬تشيلسي اإلنجليزي ‪ - 4 ،‬بروسيا دورتموند األلماني‬ ‫‪ - 5‬ريال مدريد األسباني ‪ - 6 ،‬مانشستر يونايتد اإلنجليزي‬ ‫‪ - 7‬سسيكا موسكوالروسي ‪ - 8 ،‬أتليتكو مينيرو البرازييل ‪،‬‬ ‫‪ - 9‬باريس سان جيرمان الفرنسي ‪ - 10 ،‬يوفنتوس اإليطايل‪.‬‬

‫برغبة أنطونيو كونتي مدرب اليويف يف‬ ‫الحصول عىل خدمات الالعب يف أقرب فرصة‪،‬‬ ‫ليخوض مباراة الفريق أمام روما يف كأس‬ ‫إيطاليا‪.‬عىل صعيد آخر‪ ،‬ينتقل فوشينتش‬ ‫إىل إنتر ميالن ‪ ،‬بحثا عن فرصة مشاركات‬ ‫أكثر ‪ ،‬بعدما تقلصت فرصة بشكل كبير ‪،‬‬ ‫مع تألق الثنائي األسباني فرناندو يورنتي‬ ‫واألرجنتيني كارلوس تيفيز‪.‬وسجل المهاجم‬ ‫المونتنجري هدفين يف ثمانية لقاءات مع‬ ‫اليويف‪ ،‬وقد يكون صفقة مميزة إلنتر الذي‬ ‫يعاني من نقص يف الصفوف األمامية‪.‬‬

‫لم أكن ألنجز عميل" مشيرا إىل أن مساعديه يف اإلدارة‬ ‫الفنية لتشيلسي "مثل أشقائه"‪.‬وامتدح مورينيو‬ ‫العب الوسط فرانك المبارد‪ ،‬الذي جلس طيلة لقاء‬ ‫أمس عىل دكة البدالء "إنه يمثل العبي فريقي‬ ‫وبدونه لما حققت إنجازات يف كرة القدم"‪.‬ويترصد‬ ‫مورينيو االنقضاض عىل قمة الدوري اإلنجليزي‪،‬‬ ‫حيث يبتعد تشيلسي بفارق نقطتين فقط عن‬ ‫آرس��ن��ال المتصدر ونقطة عن مانشستر سيتي‬ ‫الوصيف‪.‬‬


‫منوعة‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬ينايــر ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 354‬‬

‫سويدي يقرأ نعيه يف جريدة‬

‫وكالة اإلغاثة الدولية‪ 85 :‬رجالً يملكون ثروة نصف سكان العالم‬

‫دعت وكالة اإلغاثة الدولية (أوكسفام)‬ ‫ال��دول المشاركة يف المنتدى االقتصادي‬ ‫العالمي يف داف���وس ه��ذا األس��ب��وع التخاذ‬ ‫إجراءات عاجلة لمعالجة التفاوت الواسع يف‬ ‫ال��ث��راء‪ ،‬وأش��ارت إىل أن ث��روة نصف سكان‬ ‫العالم تملكه اآلن مجموعة صغيرة من الناس‬ ‫ال تتجاوز عدد ركاب حافلة من طابقين‪.‬‬ ‫وق��ال��ت المنظمة الخيرية البريطانية‬ ‫االثنين أمس األول إن النخب الغنية "ح ّيدت‬ ‫السلطة السياسية للتالعب يف قواعد اللعبة‬ ‫االقتصادية‪ ،‬وتقويض الديمقراطية‪ ،‬وخلق‬ ‫عالم يمتلك فيه ‪ 85‬رج ًال ـ من أغنى الناس‬ ‫ـ ثروة نصف سكان العالم"‪ .‬وتابعت" كما أن‬ ‫فجوة عدم المساواة آخذة يف االتساع يف كل‬ ‫من البلدان المتقدمة والبلدان النامية عىل‬ ‫حد سواء‪ ،‬وبشكل يساعد األثرياء عىل اإلصرار‬ ‫عىل تبني سياسات تعزز مصالحهم عىل حساب‬ ‫الجميع"‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫وأضافت أوكسفام "هناك تزايد يف الوعي‬ ‫العام العالمي من ظاهرة احتكار السلطة من‬

‫قبل األث��ري��اء‪ ،‬وأظهرت استطالعات ال��رأي‬ ‫التي أجرتها يف بريطانيا والبرازيل والهند‬ ‫وجنوب أفريقيا وأسبانيا والواليات المتحدة‬ ‫أن معظم الناس يف الدول الست يعتقدون أن‬ ‫القوانين المرعية فيها تميل لصالح األغنياء‪،‬‬ ‫وأن هؤالء يملكون تأثير ًا عىل االتجاه الذي‬ ‫تسير إليه بالدهم"‪ .‬وأشارت يف تقريرها إىل‬ ‫أن أغنى األفراد والشركات يف العالم "يخفون‬ ‫تريليونات الدوالرات بعيد ًا عن رجال الضرائب‬

‫ويف شبكة من المالذات الضريبية يف جميع‬ ‫أنحاء العالم ُق��در بأن حجمها يصل إىل ‪21‬‬ ‫تريلون دوالر"‪.‬‬ ‫ودع���ت أوك��س��ف��ام ال���دول ال��م��ش��ارك��ة يف‬ ‫دافوس إىل "التعهد بفرض ضرائب تصاعدية‬ ‫عىل األثرياء وعدم تسهيل إج��راءات تفادي‬ ‫الضرائب المتاحة لهم‪ ،‬ومنعهم من استخدام‬ ‫ثرواتهم للحصول عىل امتيازات سياسية‬ ‫تق ّوض اإلرادة الديمقراطية لمواطنيها"‪.‬‬

‫طبيب يتحول إىل مشرد ملساعدته الفقراء‬ ‫عىل مدى أكثر من ‪ 20‬عام ًا كرس طبيب أمريكي‬ ‫حياته لعالج المشردين والتخفيف من آالمهم‪ ،‬دون‬ ‫أن يتقاضى أي أجر بالمقابل‪ ،‬مكتفي ًا بالسعادة التي‬ ‫يحصل عليها من خالل مد يد العون للمحتاجين‪ ،‬بحسب‬ ‫ما ذكر موقع أوديتي سنترال للغرائب‪.‬‬ ‫ويحمل الدكتور جيم وي��ذرس من بيترسبورغ يف‬ ‫والي��ة بنسلفانيا األمريكية حقيبته مساء كل يوم‬

‫مرتدي ًا مالبس المشردين‪ ،‬ويطوف بها عىل األزقة‬ ‫والطرقات بحث ًا عن األشخاص الذين تقطعت بهم‬ ‫السبل ول��م يجدوا م��أوى يقيهم ب��رد الشتاء أو حر‬ ‫الصيف ويقدم لهم العالج الالزم ما جعله يحمل لقب‬ ‫"طبيب الشارع"‪ .‬وبدأ ويزرس بعالج المشردين منذ‬ ‫‪ 1992‬جنب ًا إىل جنب مع مايك سالوز وهو مشرد سابق‪،‬‬ ‫ودأبا عىل الخروج لي ًال كل يوم للكشف عىل المرضى‬

‫ال تستحم ‪ 5‬سنوات ألن الشامبو يضعف شعرها‬

‫بعد أن فشلت جميع أن��واع الشامبو‬ ‫يف إع��ادة الحيوية لشعرها ق��ررت سيدة‬ ‫بريطانية التوقف عن استعمال الشامبو‬ ‫والمواد الكيماوية‪ ،‬واقتصرت يف غسيل‬ ‫شعرها عىل الماء طوال ‪ 5‬سنوات بحسب‬ ‫ما أوردت صحيفة داييل ميل البريطانية‪.‬‬ ‫‪ ‬وذكرت جاكلين بيرز أنها تمكنت من‬ ‫الحصول عىل شعر صحي بعد أن توقفت‬ ‫ع��ن اس��ت��ع��م��ال جميع أن����واع الشامبو‬ ‫ومساحيق العناية بالشعر يف غسيل‬ ‫شعرها‪ ،‬خوف ًا من المواد الكيماوية التي‬ ‫تحتوي عليها‪.‬‬ ‫‪ ‬وأكدت جاكلين أنها توصلت إىل القرار‬ ‫بعد أن جربت العديد من أن��واع الشامبو‬ ‫والمكيفات العضوية التي سببت تساقط‬

‫شعرها وإضعافه‪ ،‬فانتقلت إىل العالج‬ ‫باألعشاب وجربت عصير الخل والفواكه‬ ‫غير أنه لم يثبت أي فعالية بل زاد األمر‬ ‫سوء ًا وتسبب يف جفاف شعرها‪.‬‬ ‫ويف النهاية توصلت إىل قرار بالتخيل‬ ‫عن جميع أنواع الشامبوهات‪ ،‬واقتصرت‬ ‫ع�لى ال��م��اء فقط يف غسيل وتنظيف‬ ‫شعرها‪ ،‬مؤكدة أنها حصلت عىل أفضل‬ ‫النتائج خالل السنوات الخمس الماضية‬ ‫من خالل الصور التي نشرتها عىل مواقع‬ ‫التواصل االجتماعي وتنصح جاكلين جميع‬ ‫السيدات باالبتعاد عن المواد الكيماوية‬ ‫ال��ت��ي ال ي��ك��اد يخلو منها أي ن��وع من‬ ‫الشامبو والتي أثبت عدم قدرتها عىل حل‬ ‫مشاكل الشعر‪.‬‬

‫بريطاني يربي ّبطة يف لحيته!‬ ‫تمكن رجل يف الـ‪ 33‬من العمر من تربية فرخ بط يتيم يف لحيته‬ ‫الطويلة‪ ،‬وأصبح بمثابة والدته‪.‬‬ ‫ونشرت صحيفة «داييل إكسبريس» البريطانية أن براين دوس‬ ‫اشترى حفنة من بيض البط من مزرعة بالقرب من منزله يف مدينة‬ ‫أثينا يف والية أوهايو األمريكية بقصد تربيتها‪ ،‬لكن واحدة منها‬ ‫فقط فقست وخرج منها فرخ أنثى س ّماه «بيبس» تعلقت بالرجل‬ ‫فور ًا‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وأضافت أن براين ك ّرس كتفه ولحيته إلبقاء الفرخ دافئا‪ ،‬إذ‬ ‫اعتادت عىل النوم أثناء مشاهدتهما التلفزيون‪.‬‬ ‫وأش��ارت الصحيفة إىل أن «بيبس» أصبح عمرها اآلن نحو ‪10‬‬ ‫ّ‬ ‫المفضل‪.‬‬ ‫أسابيع‪ ،‬وكبر حجمها ولم تعد ذقن براين تناسبها كعشها‬ ‫ونسبت إىل براين قوله إنه «أمضى أسبوعين كاملين وبمعدل‬ ‫‪ 24‬ساعة يف اليوم يف رعاية بيبس وإطعامها‪ ،‬وتدفئتها تحت‬ ‫لحيته‪ ،‬لكنها أصبحت اآلن بطة كبيرة مثيرة لالهتمام وقرر وضعها‬ ‫يف قفص‪ ،‬وتتحدث إليه باستمرار من خالل الزقزقة‪.‬‬

‫كما دعتها لإلعالن عن " استثماراتها يف‬ ‫جميع الشركات والصناديق االستثمارية التي‬ ‫تُعتبر هي صاحبة المنفة يف نهاية المطاف‪،‬‬ ‫ومطالبة الحكومات باستخدام اإلي���رادات‬ ‫الضريبية لتوفير الرعاية الصحية الشاملة‬ ‫والتعليم والحماية االجتماعية للمواطنين‪،‬‬ ‫ومطالبة الشركات التي تملكها أو الخاضعة‬ ‫لسيطرتها بدفع رواتب كافية لسد االحتياجات‬ ‫المعيشية للموظفين"‪.‬‬ ‫وقالت‪ ،‬ويني بيانيما‪ ،‬المدير التنفيذي‬ ‫لمنظمة أوكسفام "م��ن المذهل يف القرن‬ ‫الحادي والعشرين أن نصف سكان العالم‪ ،‬أي‬ ‫ما يعادل ‪ 3.5‬مليار شخص‪ ،‬ال يملكون ثروة‬ ‫تفوق ما تملكه نخبة صغيرة ال تتعدى عدد‬ ‫ركاب حافلة من طابقين"‪ .‬وأضافت بيانيما‬ ‫"ال يمكننا أن نأمل يف كسب المعركة ضد‬ ‫الفقر دون معالجة عدم المساواة‪ ،‬ألن اتساع‬ ‫فجوة التفاوت تخلق دائرة مفرغة تتركز فيها‬ ‫الثروة والسلطة عىل نحو متزايد يف أيدي‬ ‫عدد قليل‪ ،‬وتترك بقية الناس تكافح من أجل‬ ‫البقاء"‪.‬‬

‫من المشردين وتقديم األدوي��ة لهم بالمجان‪ ،‬ويقدر‬ ‫"طبيب الشارع" عدد المشردين الذين يعالجهم سنوي ًا‬ ‫بأكثر من ‪ 1200‬مريض‪.‬ويف بداية عمله مع المشردين‬ ‫كان ويذرس يمأل حقيبته ببعض العينات المجانية‬ ‫من العقاقير التي يحصل عليها من شركات األدوية‪،‬‬ ‫ومع مرور الوقت تطورت تجربته لتتحول إىل مبادرة‬ ‫وطنية تضم العديد من الطالب والمتطوعين وتقدم‬

‫‪14‬‬

‫ف��وج��ئ ثمانيني س��وي��دي عندما قرأ‬ ‫"نعيه" يف الجريدة‪ ،‬ليتبين أن األمر نجم‬ ‫عن سوء فهم بين عائلته وأطبائه‪.‬‬ ‫زفين أول��وف سفنسون (‪ 81‬سنة)‪،‬‬ ‫شعر بالعياء وأدخل إىل المستشفى جنوب‬ ‫السويد‪ ،‬واتصلت شقيقته البالغة من‬ ‫العمر ‪ 90‬سنة لالطمئنان عليه ففهمت‬ ‫خطأ من الطبيب المعالج أن شقيقها فارق‬ ‫الحياة‪.‬‬ ‫وصعقت الشقيقة برحيل أخيها‪،‬‬ ‫وكتبت نعي ًا نشرته يف إحدى الصحف‪.‬‬ ‫ول��م يصحح الخطأ إال عندما صدف‬ ‫أن زار أح��د أصدقاء العائلة المستشفى‬ ‫ليكتشف أن سفنسون حي‪ ،‬ويتعاىف‪.‬‬ ‫وليفسر الرجل مفاجأته برؤية سفنسون‪،‬‬ ‫أطلعه عىل النعي المنشور‪ ،‬ما أثار مفاجأة‬ ‫العجوز الثمانيني‪.‬‬ ‫وقال سفنسون "أنا اآلن أجد أن األمر‬ ‫مضحك"‪ ،‬مشير ًا إىل أن ذهوله لم يدم‬ ‫طوي ًال عند قراءة نعيه "ألننا جميع ًا عىل‬ ‫ه��ذا الطريق‪ ،‬وس��ت��رد أسماؤنا يف هذه‬ ‫الخانة عاج ًال أم آج ًال"‪.‬‬

‫خدمة عالج مجانية للمشردين ‪ 4‬أيام يف األسبوع‪ ،‬وتعد‬ ‫أول مبادرة من نوعها يف الواليات المتحدة األمريكية‪.‬‬ ‫ولم تقتصر هذه المبادرة اإلنسانية عىل األراضي‬ ‫األمريكية بل تعدتها إىل خ��ارج ال��ح��دود‪ ،‬حيث تم‬ ‫استنساخها يف أكثر من ‪ 90‬بلد ًا حول العالم لتتحول‬ ‫إىل تجربة عالمية يحتذى بها تهدف إىل رفع بعض‬ ‫المعاناة عن المشردين‪.‬‬

‫أم دفنت ابنها وبعد أيام فوجئت به يدخل املنزل على قدميه!‬ ‫لم تهدأ النار المشتعلة يف قلب أم مصرية‬ ‫عىل ابنها‪ ،‬الذي دفنته وتلقت العزاء فيه‪،‬‬ ‫لتفاجأ بعد أيام قليلة‪ ،‬به يدخل عليها سليم ًا‬ ‫معاىف يمشي عىل قدميه‪.‬‬ ‫ب��دأت فصول ال��واق��ع��ة‪ ،‬م��ع عثور رج��ال‬ ‫الشرطة – قبل أي��ام – عىل جثة مشوهة‬ ‫يف منطقة كرداسة غربي القاهرة‪ ،‬وتزامن‬ ‫ذلك مع إبالغ أم اسمها «جماالت» عن اختفاء‬ ‫نجلها إس�لام‪ ،‬الشهير باحتراف «السرقة»‪،‬‬ ‫بعد خالف مع شركائه حول حصيلة بعض‬ ‫المسروقات‪.‬‬ ‫وبعرض صورة للجثة عىل األم‪ ،‬كان بها‬ ‫بعض المالمح التي تشبه ابنها‪ ،‬فقالت ربما‬ ‫يكون هو‪ ،‬ثم أجري تحليل للحامض النووي‪،‬‬ ‫لتظهر نتيجة التحليل أن الجثة تعود البنها‬ ‫بالفعل‪ ،‬فقامت بدفن الجثمان‪.‬‬

‫نادي برشلونة يخصص مقابر لدفن مشجعيه أسفل ملعبه‬ ‫كشف ن��ادي برشلونة اإلسباني عن‬ ‫خطة لبناء ضريح ضخم يضم رف��ات‬ ‫مشجعي ال��ن��ادي ال��ذي��ن ي��رغ��ب��ون يف‬ ‫البقاء بالقرب من مباريات ناديهم حتى‬ ‫بعد الوفاة ‪ ‬وأعلن النادي الكتالوني عن‬ ‫توفير مساحة يف مقابر بشكل مبدئي‬ ‫تتسع لنحو ‪ 500‬حفرة‪ ،‬معلنا يف الوقت‬ ‫نفسه عن وجود خطة توسع للمشروع‬ ‫تهدف لبناء ضريح ضخم يسع لنحو ‪30‬‬ ‫ألفا عىل أن يكون أسفل ملعب كامب نو‬ ‫بعد تطويره أو ملعب برشلونة الجديد‪،‬‬ ‫حسب صحيفة "الغارديان" البريطانية‪.‬‬ ‫‪ ‬وأوض���ح ج��وزي��ب رام���ون ف��ي��دال‪،‬‬

‫مدير المرافق بنادي برشلونة‪ ،‬أن هذا‬ ‫الضريح يأتي استجابة من قبل النادي‬ ‫للطلب المتزايد من قبل أعضاء النادي‪.‬‬ ‫وكشفت الجريدة البريطانية أن أسعار‬ ‫المساحات التي ستتوافر يف الضريح‬ ‫المسمى "ميموريال سبايس إف‪.‬سي‬ ‫برشلونة" ستتراوح بين ‪ 3‬و‪ 6‬آالف يورو‬ ‫لشراء مساحة لمدد تتراوح بين ‪ 50‬و‪99‬‬ ‫عاما‪.‬‬ ‫يشار إىل أن أن��دي��ة مثل هامبورغ‬ ‫وشالكة األلمانيين وب��وك��ا جونيورز‬ ‫األرج��ن��ت��ي��ن��ي ل��دي��ه��ا م��ق��اب��ر خ��اص��ة‬ ‫بمشجعيها ‪.‬‬

‫أيام عصيبة عاشتها األم المقعدة ـ والتي‬ ‫تستخدم كرسي ًا متحرك ًا ـ حزن ًا عىل فراق نجلها‪،‬‬ ‫لكنها فوجئت بعد دفن الجثمان بأيام‪ ،‬باالبن‬ ‫يدخل عليها سليم ًا معاىف يمشي عىل قدميه‪،‬‬ ‫فأذهلت المفاجأة األم التي ألقت بنفسها عىل‬ ‫األرض من فوق الكرسي المتحرك‪ ،‬محاولة الزحف‬ ‫إليه لتأخذه بين أحضانها قبل أن تسقط فاقدة‬ ‫الوعي من أثر المفاجأة‪.‬‬ ‫استعادت األم وعيها الحق ًا لتجد أمامها رجال‬ ‫الشرطة الذين تأكدوا أن نتائج تحليل الحمض‬ ‫النووي لم تكن دقيقة‪ ،‬وأن الجثة التي دفنت يف‬ ‫مدافن أسرة هذه السيدة ال تخص نجلها‪.‬وغادرت‬ ‫الشرطة منزل األم يف رحلة البحث عن هوية‬ ‫صاحب الجثة‪ ،‬بينما عاشت األم لحظات سعادة‬ ‫هي األحىل يف حياتها بعد أن تأكدت أن الجثة‬ ‫التي دفنتها ال تعود لنجلها‪.‬‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 354‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 21‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 22‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫ص ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫‪ - 1‬فنان ليبي‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫‪ - 2‬أحد فصول السنة ‪2/1-‬موقد‬

‫هـ هـ هـ هـ هـ هـ هـ هـ‬

‫أفقياً وعمودياً‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪ - 3‬حرفان متتاليان ‪ -‬وجع‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫ج‬

‫‪ - 4‬أقاليم ( مبعثرة)‬

‫م‬

‫م‬

‫ر‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫‪- 5‬متشابهان‪-‬بدايةالنار‪.‬‬

‫ي ي ي ي ي ي ي ي‬

‫‪ - 6‬لقب فنان ليبي راحل‬

‫ة‬

‫ع‬

‫فوتوشيكي‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫د‬ ‫ا‬

‫و‬

‫د‬

‫ا‬

‫ح‬

‫ل‬

‫س‬

‫ر‬

‫ن‬

‫ب ي‬ ‫و س ف‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ح س ن‬ ‫ل ر ب‬ ‫ي س‬ ‫ا‬ ‫ل م ل ف‬ ‫ة‬

‫ل‬ ‫م‬

‫ر‬

‫ل‬

‫ة‬

‫ل‬

‫و‬

‫هـ ب‬

‫فرج يومي‬

‫ض‬

‫‪4‬‬

‫م‬

‫و‬ ‫هـ‬ ‫ب‬ ‫ي‬

‫ة‬

‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ص‬

‫ل‬

‫ر‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫م‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ص‬

‫ا‬

‫ص ص ص ص‬

‫ن‬

‫ص‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫‪ - 2‬يغطي بعض‬

‫‪14‬‬

‫الحيوانات‬

‫‪-‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪-‬‬

‫حل حرف املشرتك‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫م‬

‫غ‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ر‬

‫ر‬

‫و‬

‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬

‫ن‪4‬‬

‫ج‬

‫ي‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬

‫حل فوتوشيكي‬ ‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫حل متاهة األرقام‬

‫‪3‬‬

‫‪10‬‬

‫‪-‬‬

‫‪12‬‬

‫‪-‬‬

‫‪22‬‬

‫‪-‬‬

‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫‪6‬‬

‫=‬

‫‪10‬‬

‫=‬

‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪2‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪6‬‬ ‫=‬ ‫‪12‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪-‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫‪-‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫=‬

‫‪-‬‬

‫‪ 5‬القسم‬‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫‪ - 4‬بلد أفريقي‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ل‬

‫يبي‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪ - 3‬ثروتي‬

‫حل الكلمة الضائعة‬ ‫ي‬

‫ا‬

‫‪1‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫(معكوسة)‬

‫دي‬ ‫نة ل‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪ - 1‬مستقبل‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ر‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫ا‬

‫‪3‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪3‬‬

‫ع‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪ =1+2‬سائل حيوي‬

‫‪1‬‬

‫ي‬

‫‪ - 1‬االسم الثاني لفنان عربي‬ ‫‪ - 2‬من أدوات األكل‬ ‫‪ - 3‬ظنون‬ ‫‪ - 4‬عراك‬

‫‪8‬‬

‫‪ =4+3‬رمز رياضي‬

‫‪5‬‬

‫س‬

‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‪.‬‬

‫مدينة يمنية يتكون اسمها من ‪ 4‬حروف إذا أخذنا‬

‫‪4‬‬

‫ع‬

‫‪1‬‬

‫ما هي ؟‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫س‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ا‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫ اشطب الحروف التي يتكرر ظهورها في األسطر األفقية‪.‬‬‫ في النهاية يتبقى عدد (‪ )6‬حروف تكون كلمة السر الضائعة ‪..‬‬‫وهي اسم مدينة ليبية‪.‬‬

‫‪ - 8‬أفضل أيام السنة‬

‫‪1‬‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ت‬

‫ش‬

‫‪1‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ - 7‬تراب ‪ -‬علم مؤنث‬

‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫ل‬

‫كلمات متقاطعة‬ ‫‪7‬‬

‫‪15‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪-‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫سلَّم الكلمات‬ ‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪1‬‬

‫م‬

‫ص‬

‫‪2‬‬

‫ج‬

‫ي‬

‫ن‬

‫‪3‬‬

‫ض‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ع‬

‫‪4‬‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ي‬

‫ا‬

‫‪5‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ش‬

‫و‬

‫ا‬

‫‪ 1‬ـ ارتشف‬ ‫‪ 2‬ـ حامل الصفات الوراثية‬ ‫‪ 3‬ـ حيوانات مفترسة‬

‫‪1‬‬

‫عا‬ ‫صم‬

‫ة‬ ‫عربي‬

‫ة‬ ‫ء‬

‫‪ 4‬ـ بلد عربي‬ ‫‪ 5‬ـ من طرق إعداد الطعام‬


‫الأربعاء‬

‫‪21‬‬ ‫‪22‬‬

‫ربيع األول‬ ‫يناير‬

‫‪1435‬‬ ‫‪2014‬‬

‫هـ‬ ‫م‬

‫العدد (‪ )354‬السنة الثالثة‬

‫العودة الثانية‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬ ‫يكاد يقتلني الخجل وأنا أعود إليكم من‬ ‫جديد ‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫ص��رت أش��عر وكأنن��ي بهل��وان يتالعب‬ ‫بالكلمات ‪ ،‬لكن إحس��اس هذه الصحيفة‬ ‫بي يذهلني كل يوم ‪.‬‬

‫عدسة ‪ :‬نسيم القراضي‬

‫(‪)4‬‬ ‫ربم��ا هو الق��در ‪ ،‬ال أع��رف ‪ ،‬ولكن الذي‬ ‫أعرفه اآلن جيد ًا أني أعود لقرائي ألس��رد‬ ‫لهم ما أحس��ه كل صباح ‪ ،‬واألمل يملؤنا‬ ‫جميع��اً بصب��اح جدي��د أقل تش��اؤماً من‬ ‫سابقه ‪.‬‬

‫تضـامن «أنيك كوجان» مع ليبيا الجديدة‬

‫ح َّي��ت الكاتب��ة الفرنس��ية الكبي��رة‬ ‫«أني��ك كوج��ان» ش��جاعة الس��يد‬ ‫(محم��ود المصرات��ي)‪ ،‬رئيس تحرير‬ ‫ليبي��ا الجدي��دة‪ ،‬وتفاني��ه المهن��ي‬ ‫االس��تثنائي لنش��ر الكلمة الصادقة‬ ‫والمعلوم��ة المعني��ة بتوصي��ل‬ ‫الحقيقة للجمهور الليبي يف ظروف‬ ‫أمني��ة وانتقالية صعب��ة‪ .‬واعتبرت‬ ‫كبي��رة الصحافيي��ن الميدانيين يف‬ ‫جري��دة اللمون��د الفرنس��ية الذائعة‬ ‫الصيت جهود المصراتي اس��تمرارية‬ ‫نوعية للنضال العالمي من أجل حرية‬ ‫اإلعالم‪ ،‬وش��ددت يف هذا الصدد عىل‬ ‫الموقف الرائد لليبيا الجديدة باتجاه‬ ‫التأس��يس لإلعالم الخ��اص الذي من‬ ‫ش��أنه أن يصنع مناخاً مكم ًال ومقاب ًال‬ ‫لإلعالم الرس��مي المرهون بسياس��ات‬

‫المعسكر الحاكم وتوجهاته األنية‪.‬‬ ‫وقال��ت يف اتصال هاتفي مع رئيس‬ ‫التحري��ر‪( :‬إن جه��ود جري��دة ليبي��ا‬ ‫الجديدة من ش��أنها أن تدعم الحراك‬ ‫الليب��ي الثائ��ر باتجاه عص��ر الحرية‬ ‫واألن��وار‪ ،‬مقاب��ل مح��اوالت اإلنزالق‬ ‫بليبي��ا نحو عصور الظ�لام واإلرهاب‬ ‫وتكميم األفواه)‪.‬‬ ‫وأضاف��ت إن االس��تمرار يف ه��ذا‬ ‫المش��روع التقدم��ي يحت��اج لصب��ر‬ ‫وشجاعة وقدرة حكيمة عىل مواجهة‬ ‫مختلف التهدي��دات‪ .‬وأعربت «أنيك‬ ‫كوج��ان» لرئي��س التحري��ر يف ه��ذا‬ ‫الص��دد ع��ن تضامنه��ا الكام��ل مع‬ ‫ه��ذه الجهود المهمة التي تجعل من‬ ‫الجريدة رمز ًا ل��ه مكانته الخاصة يف‬ ‫فضاء اإلعالم الحر‪.‬‬

‫صاحب��ة‬ ‫وتوقف��ت‬ ‫"كتاب الطرائ��د"؛ الذي‬ ‫كش��ف جرائ��م المقبور‬ ‫الجنس��ية‪ ،‬أم��ام‬ ‫محاول��ة االغتي��ال‬ ‫الت��ي تع��رض له��ا‬ ‫رئي��س التحري��ر‪،‬‬ ‫وذل��ك بقص��ف‬ ‫بيت��ه وتهديد‬ ‫كامل أسرته‪،‬‬ ‫مش��د د ة‬ ‫ع�لى أن‬ ‫نش��ر الكت��اب باللغ��ة‬ ‫العربي��ة يف ليبي��ا‪ ،‬بكل م��ا يمثله‬ ‫ذل��ك من مخاط��ر للناش��ر وللجريدة‪،‬‬ ‫ه��و دليل ع�لى أهمي��ة دور الكتاب‬ ‫يف فضح حقيقة الطاغية‪ ،‬وبالتايل‬

‫(‪)3‬‬ ‫إحساس يش��عرني بالخجل ‪ ،‬ويجبرني يف‬ ‫كل مرة عىل التراجع ‪.‬‬

‫(‪)5‬‬ ‫أعود إليكم وأنا أروي لكم اآلن شيئاً عن‬ ‫االنتماء ‪ ،‬وعن الحزن ‪ ،‬وعن األمل ‪ ،‬وعن‬ ‫الحيرة ‪ ،‬وع��ن االرتباك ‪ ،‬وعن التخبط ‪،‬‬ ‫وعن االنتظار ‪ ،‬وعن قصة رجوع الشيخ ‪،‬‬ ‫وقصص ال تصدق عن داحس والغبراء ‪.‬‬ ‫م��ا يش�� ّكله من تهدي��د لرموز‬ ‫الحكم المنهار الذين سيسعون‬ ‫لالنتقام م��ن كل من وقف وراء هذا‬ ‫العم��ل‪ ،‬وأعرب��ت «أني��ك كوج��ان»‬ ‫للمصرات��ي؛ باعتباره أحد أهم مصادر‬

‫المعلوم��ات يف الكت��اب م��ن جهة‪،‬‬ ‫وباعتب��اره الناش��ر للنس��خة العربية‬ ‫الص��ادرة يف ليبيا‪ ،‬عىل اس��تعدادها‬ ‫لب��ذل الجهود كافة م��ن أجل ضمانة‬ ‫سالمته‪ ،‬وسالمة أهله‪.‬‬

‫منتصف هذا العام يشهد عودة عمليات زراعة الكلى بمركز بنغازي الطبي‬ ‫هدى الشيخي ‪ :‬خاص ليبيا الجديدة‬ ‫افتت��ح بمرك��ز بنغ��ازي الطب��ي قس��م أمراض‬ ‫ال��كىل والتنقية الدموية والذي بدأ العمل عىل‬ ‫تجهيزه وإعداده قبل أربعة أشهر بالتعاون مع‬ ‫جه��از االمداد الطب��ي وكلف لرئاس��ته الدكتور‬ ‫محمد أسامة الزوي وعن الخدمات الطبية التي‬ ‫س��يقدمها هذا القسم الذي تم استحداثه أخيرا‬ ‫يفي��د الزوي‪ ( :‬العيادات الخارجية التخصصية‬ ‫مثل جراحة الكىل وأم��راض الكىل يتردد عليها‬ ‫المرض��ى م��ن داخ��ل وخ��ارج مدين��ة بنغ��ازي‬ ‫ولدين��ا طاقم م��ن األطباء لتغذي��ة احتياجات‬ ‫العي��ادات الخارجية ‪ ،‬ونس��عى أن يكون لدينا‬ ‫معم��ل متكامل خاص بأمراض ال��كىل وتوفير د‪ .‬محمد الزوي‬ ‫األدوي��ة التخصصية لهم خ�لال الفترة القادمة‬ ‫ب��إذن الله ‪ ،‬وخالل اليومين القادمين س��نقدم الخدم��ات الصحي��ة يف المدن وبالتايل إنش��اء أقصى عش��رين جه��از تنقية دموي��ة وبالتايل‬ ‫خدم��ة التنقية الدموي��ة ‪ ،‬ويعل��م الجميع أن ه��ذه الوح��دة يس��اهم يف حل مختنق��ات مركز يمكننا استقبال خمس��ين حالة يف اليوم خالل‬ ‫خدم��ات الكىل تمر بمرحلة صعبة جدا بالمدينة اله��واري ألم��راض الكىل ) ويضي��ف الزوي أن الفترتين الصباحية والمسائية ) ويؤكد الزوي‬ ‫مليئ��ة بالمختنق��ات ‪ ،‬فالفش��ل الكل��وي يعد مس��احة القس��م تحد م��ن توفير الق��در األكبر أن العائ��ق الوحيد اليوم أمامهم هو عدم توفر‬ ‫م��ن األم��راض المزمن��ة و يش��كل عبئ��اً ع�لى م��ن الخدم��ات قائ ًال ‪ ( :‬بإمكاننا تش��غيل كحد األطقم الطبية والطبية المس��اعدة للتشغيل‬

‫الكام��ل لهذه الوحدة و بإذن الل��ه خالل الفترة‬ ‫القادم��ة س��وف تص��ل العناص��ر الطبي��ة من‬ ‫الفلبي��ن والهن��د لمس��اعدتنا ‪ ،‬باإلضاف��ة إىل‬ ‫تعاقدنا مع العناصر الوطنية ذات االختصاص‬ ‫ولك��ن يف المقابل اختصاص الغس��يل الكلوي‬ ‫ال يحمل��ه إال القل��ة فق��ط من أبناء ه��ذا البلد‬ ‫وال ندري س��بب ه��ذا العزوف م��ا يضطرنا إىل‬ ‫جلب عناصر طبية من الخارج ) ‪.‬‬ ‫ويؤكد الزوي أن مركز بنغازي الطبي الذي يعتبر‬ ‫أحد المستش��فيات المرجعية والتخصصية يف‬ ‫الجراح��ات يف ليبيا لقد تمت ب��ه عملية زراعة‬ ‫كىل يف الع��ام ‪ 2011‬و أن مث��ل هذه العمليات‬ ‫التي تكلفتها باهظ��ة عىل المريض يف الخارج‬ ‫ه��ي خدمة مجاني��ة تق��دم ألي مريض يحصل‬ ‫عىل إيجابي��ة اختبار تطابق األنس��جة من أحد‬ ‫أفراد أس��رته ويضيف ( نحن نحتاج إىل خبرات‬ ‫أجنبية مختصة وبإذن الله خالل الس��تة أشهر‬ ‫القادمة من هذا العام س��نقوم فعليا بعمليات‬ ‫زراعة الكىل بالمركز )‪.....‬‬

‫(‪)6‬‬ ‫مزيج هذا كله هو "ليبيا" ‪ ،‬فهل مر بكم‬ ‫مزيج أغرب من هذا المزيج ؟‬ ‫(‪)7‬‬ ‫"ليبيا" ‪ ،‬أمنا جميعاً ‪ ،‬ومهما كان الخالف‬ ‫‪ ،‬ومهما طال أمد االختالف‪ ،‬ليبيا ‪ ،‬التي‬ ‫تهمنا ‪ ،‬والتي ال نملك سواها وطناً‪ ،‬هل‬ ‫لك��م بش��يء من التعق��ل اآلن ؟ هل لكم‬ ‫بح��وا ٍر يجمعك��م مع��اً ؟ أم أن االرتب��اك‬ ‫سيغزو مجدد ًا كل شيء ؟‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬

صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 354  

صحيفة ليبية يومية شاملة ، جريدة ليبية يومية شاملة

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you