Issuu on Google+

‫الخمي�س‬ ‫‪15‬‬ ‫‪16‬‬

‫العدد (‪)350‬‬ ‫السنة الثالثة‬

‫ربيع األول ‪ 1435‬هـ‬ ‫يناير‬

‫‪2014‬‬

‫‪ 16‬صفحة‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫وثائق سرية‪:‬‬

‫ُ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫وباما‬ ‫أ‬ ‫يسقطون‬ ‫قد‬ ‫الشريعة‬ ‫أنصـار‬ ‫َ‬ ‫ُْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ممنوع من التداول‪:‬‬

‫جعلنـي وليمـةً‬ ‫عمـي َ‬ ‫َ َ‬ ‫جميلـة ‪ُ ..‬‬ ‫ابـن َ ِّ‬

‫مدير اإلدارة العامة بالمفوضية الوطنية‬ ‫لالنتخابات يتفقد تجهيزات مركز ادخال البيانات‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫قام مدير اإلدارة العامة بالمفوضية الوطنية العليا لالنتخابات‬ ‫" عبد الوهاب بادي"‪ ،‬أمس األربعاء ‪ ،‬بجولة تفقدية لمركز ادخال‬ ‫البيانات واإلحصاء‪ ،‬اطلع خاللها عىل تجهيزات المركز استعدادا‬ ‫النطالقة الدورة التدريبية المزمع إقامتها اليوم الخميس والخاصة‬ ‫بمدخيل البيانات‪ ،‬كما تفقد الجزء الخاص باألرشفة ولفت إىل‬ ‫ضرورة وجود أرشفة ورقية إىل جانب األرشفة اإللكترونية لضمان‬ ‫مزيد من الشفافية والدقة‪.‬‬ ‫يذكر أن المفوضية تستعد لبدء دورة تدريبية لمدخيل البيانات‬ ‫ستنطلق صباح اليوم الخميس بمشاركة ‪ 60‬متدربا من كلية تقنية‬ ‫الحاسوب ووزارة االتصاالت وبعض الموظفين ‪ ،‬الذين استعانت بهم‬ ‫المفوضية خالل االستحقاق االنتخابي السابق‪ .‬‬

‫وضع َّاللبنات األساسية لهيئة الحوار الوطني‬ ‫ُ‬

‫مصرف ليبيا المركزي ينفي تصريحات‬ ‫نسبت لـ "فرحات بن قدارة"‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫فنّد مكتب اإلعالم بمصرف ليبيا المركزي أمس األربعاء ‪ ،‬ما‬ ‫تناقلته مواقع التواصل االجتماعي ‪ ،‬وبعض القنوات الفضائية‬ ‫من تصريحات نُسبت للمحافظ السابق السيد " فرحات بن قدارة"‬ ‫ونشرت يف صحيفة " الكوريري ديال سيرا" اإليطالية ‪،‬والتي‬ ‫تطرقت إىل أن ليبيا مقبلة عىل حالة من اإلفالس نتيجة‪ ‬التصرفات‬ ‫غير المسؤولة يف األموال واألرصدة الليبية بعد التحرير ‪.‬‬

‫التتمة ص ‪2‬‬

‫مؤتمر الوفاق الوطني للقبائل والمدن الليبية يبدأ‬ ‫أعماله اليوم بمنطقة السواني‬

‫‪ ‬ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫انطلقت بمنطقة السواني بطرابلس أمس األربعاء أعمال مؤتمر‬ ‫الوفاق الوطني للقبائل والمدن الليبية بمشاركة وجهاء وأعيان‬ ‫ومشائخ القبائل والمدن الليبية كافة‪.‬‬ ‫ويتضمن جدول أعمال المؤتمر عددا من المحاور التي تتناول‬ ‫بالمناقشة المصالحة الوطنية ودور مؤتمر الوفاق الوطني‬ ‫للقبائل يف رعاية المصالحات باإلضافة إىل تحليل الوضع القائم ‪.‬‬ ‫ويناقش المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين مشروع تشكيل مجلس‬ ‫شيوخ ليبيا‪. ‬‬

‫حول نموذج الحوار منذ وضعه يف أغسطس ‪ ،2013‬حيث شكلت الهيئة فريقا استشاريا‬ ‫ليبيا الجديدة‪ :‬تصوير ‪ :‬حازم تركية‬ ‫كشف السيد فضيل األمين‪ ،‬رئيس الهيئة التحضيرية للحوار الوطني‪ ،‬أمس خالل متكونا من ثالثة وسبعين عضو ًا من مختلف أنحاء البالد ‪ ،‬وعملت بالتعاون مع فريق‬ ‫مؤتمر صحفي يف طرابلس عن نموذج الحوار وجدوله الزمني ومخرجاته الموضوعة األمم المتحدة لتقديم المساعدة التقنية عىل إنهاء جميع التحضيرات للحوار‪.‬‬ ‫للحوار الوطني الذي سيقدم مسودة "الميثاق الوطني"‪ .‬وقدم السيد األمين شرحاً وافياً‬ ‫التتمة ص‪2‬‬

‫تقرؤون في هذا العدد‬

‫محاربة التشدد يجمع دمشق مع أجهزة المخابرات الغربية‬

‫خيبة عرب أردوغان‬

‫"سامسونغ" ترصد ‪ 47‬مليار دوالر لالستثمار في ‪2014‬‬

‫فرسان المتوسط يواجهون برازيل إفريقيا‬

‫فيما تحتدم المعارك بين تنظيم ما يسمى بالدولة اإلسالمية‬ ‫يف العراق والشام "داعش " والنصرة والقوى‬ ‫المسلحة األخرى‪ ،‬بدأ أن المشهد السوري مفتوح ‪.‬‬

‫المهزومون يحلمون بالمنقذ ولو يف آخر الدنيا‪ ،‬يفاخرون‬ ‫بالملك الناصر صالح الدين الذي مات قبل ‪900‬‬ ‫سنة‪ ،‬ويرفعون صور رجب طيب أردوغان‪ ،‬رئيس‬ ‫وزراء تركيا‪.‬‬

‫كشفت مجموعة «سامسونغ»‪ ،‬أكبر مجموعة اقتصادية يف‬ ‫كوريا الجنوبية ‪ ،‬الثالثاء إنها تعتزم استثمار نحو ‪50‬‬ ‫تريليون وون (‪ 47.2‬مليار دوالر) خالل العام الحايل‪.‬‬

‫يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم مساء غ ٍد الجمعة مباراته‬ ‫الثانية ضمن منافسات فرق المجموعة الثالثة من بطولة‬ ‫أمم إفريقيا ‪ ،‬حيث ستكون المواجهة أمام منتخب غانا ‪.‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬ ‫مصرف ليبيا املركزي ينفي‬ ‫تصريحات نسبت لـ فرحات‬ ‫بن قدارة‬ ‫تتمة‪:‬‬ ‫وأوض���ح مكتب اإلع�ل�ام ‪ ،‬أنه‬ ‫بالرجوع إىل مصادر مصرف ليبيا‬ ‫المركزي بإيطاليا ‪ ،‬اتضح أن‬ ‫الصحيفة اإليطالية المذكورة ‪،‬‬ ‫لم تجر أية مقابلة مع " بن قدارة‬ ‫" وأن التصريحات المنشورة غير‬ ‫صحيحة ومفبركة ‪.‬‬ ‫وأضاف مكتب اإلعالم بمصرف‬ ‫ليبيا ال��م��رك��زي ‪ ،‬أن "فرحات‬ ‫تصريحات‬ ‫بن ق���دارة" نفى يف‬ ‫ٍ‬ ‫صحفية ما نسب إليه ‪ ..‬مشيرا‬ ‫إىل أنه تواصل مع أشخاص يف‬ ‫إيطاليا أكدوا له أن صحيفة "‬ ‫الكوريري ديال سيرا " اإليطالية‬ ‫لم تنشر أية معلومات عن ليبيا ‪.‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫وثائق سرية‬

‫وضع اللبنات األساسية‬ ‫لهيئة الحوار الوطني‬

‫أن���ص���ار ال��ش��ري��ع��ة ق���د ي��س��ق��ط��ون أوب���ام���ا‬

‫من تونس‪ :‬أنس العرقوبي‬ ‫نشرت مجلة فوكس نيوز مجموعة‬ ‫م��ن ال��وث��ائ��ق وصفتها بفائقة‬ ‫السرية تشير إىل أن أعىل قيادة يف‬ ‫الواليات المتحدة األمريكية الجنرال‬ ‫مارتن ديمبسي رئيس هيئة األركان‬ ‫المشتركة وقف أم��ام الكونغرس‬ ‫األمريكي ل�لإدالء بشهادته حول‬ ‫هجمات بنغازي التي استهدفت‬ ‫السفارة األمريكية‪ .‬وجاء يف الوثائق‬ ‫التي رفعت عنها السرية حديثا أنه‬ ‫عشية الهجمات اإلرهابية التي قتلت‬ ‫السفير األمريكي كريستوفر ستيفنز‬ ‫يف ليبيا وثالثة أمريكيين آخرين‬ ‫يف بنغازي أن البيت األبيض وأوباما‬ ‫بالغا يف وصف استعدادهم لتصدي‬

‫الهجمات التي قد تحدث بمناسبة‬ ‫ذك��رى ال��ح��ادي عشر من سبتمبر‪.‬‬ ‫وكانت دائ��رة الصحافة يف البيت‬ ‫األبيض أصدرت يف ‪ 10‬سبتمبر ـ أي‬ ‫قبل يوم واحد من الهجوم الدموي‬ ‫ال��ذي نفذته عناصر من تنظيم‬ ‫القاعدة ضد القنصلية األمريكية‬ ‫ومرفق لها ببنغازي ـ بيانا صحفيا‬ ‫بعنوان "ق��راءة الجتماع الرئيس‬ ‫مع المسؤولين الحكوميين رفيعي‬ ‫المستوى ح��ول التأهب واألم��ن‬ ‫لحماية األمريكيين والمنشآت يف‬ ‫الخارج يف الذكرى الحادية عشرة‬ ‫من سبتمبر وبينت الوثائق أن‬ ‫الجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة‬ ‫األركان المشتركة قال أثناء انعقاد‬

‫والشخصيات األمريكية يف الخارج‬ ‫قد تحرج البيت األبيض يف قادم‬ ‫األي���ام‪ ..‬غير أن بعض المراقبين‬ ‫للسياسة األمريكية وصفوا تحرك‬ ‫وزارة الخارجية األخير عبر تصنيف‬ ‫أنصار الشريعة يف ليبيا وتونس‬ ‫يف الئحة قائمة اإلره��اب محاولة‬ ‫لحفظ بعض ماء الوجه‪...‬فيما يرى‬ ‫آخرون أن تحرك الواليات المتحدة‬ ‫بتصنيفها ألنصار الشريعة كتنظيم‬ ‫إرهابي يأتي ضمن محاولة البيت‬ ‫األبيض إلع��ادة تشكيل المشهد‬ ‫السياسي العام يف ليبيا وخوفا من‬ ‫تنامي قدرة تنظيم أنصار الشريعة‬ ‫ال��ذي قد يمثل تهديدا لمصالحها‬ ‫الحيوية يف المنطقة‪.‬‬

‫الدورة التنفيذية للكونغرس العام‬ ‫الماضي إن اجتماع يوم ‪10‬سبتمبر‬ ‫كان عبارة عن مكالمة هاتفية لم‬ ‫تناقش فيها األوضاع يف ليبيا عىل‬ ‫الرغم من تدفق مستمر لمعلومات‬ ‫وتهديدات تثير القلق بشكل متزايد‬ ‫يف هذا البلد ويف مدينة بنغازي عىل‬ ‫وجه الخصوص ‪ ،‬نافيا أن يكون‬ ‫الرئيس أوباما أصدر أوامر لجميع‬ ‫األجهزة والوحدات باتخاذ إجراءات‬ ‫استثنائية لحماية األمريكيين‬ ‫والبعثات الدبلوماسية‪ ...‬وثائق‬ ‫سرية من أربعمئة صفحة لشهادة‬ ‫الجنرال ديمبسي أمام الكونغرس‬ ‫تثبت ع��دم تعاطي ب��اراك أوباما‬ ‫بجدية مع ملف حماية المصالح‬

‫تأجيل محاكمة ابوزيد دوردة إىل الشهر القادم‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫مثل المتهم " أبوزيد عمر دوردة " رئيس‬ ‫ما كان يسمى بجهاز األمن الخارجي ‪ ،‬أمس‬ ‫األربعاء يف جلسة علنية بمحكمة استئناف‬ ‫طرابلس " دائ���رة الجنايات " الخاصة‬ ‫بمحاكمة رموز وكبار مسؤويل النظام السابق‬

‫داخل قفص االتهام بحضور رئيس وأعضاء‬ ‫المحكمة والنيابة العامة ‪ ،‬وأعضاء هيئة‬ ‫الدفاع ‪ ،‬إضافة إىل عدد من أقارب المتهم‬ ‫‪ .‬وق��رر قاضي المحكمة بعد المرافعات‬ ‫بين مستشاري المحكمة والنيابة العامة‬ ‫ومحامي الدفاع حول ما وصل إليه ملف‬

‫الجنائية ‪ ،‬من بينها تشكيل جحافل مسلحة‬ ‫والتحريض للقيام بأفعال ترمي إىل قتل‬ ‫الناس جزافا ‪ ،‬والضرر بالمصلحة الوطنية‬ ‫بهدف إجهاض ثورة السابع عشر من فبراير ‪،‬‬ ‫وتهما أخرى تتعلق بالفساد اإلداري والمايل‬ ‫وإساءة استخدام السلطات‪ .‬‬

‫القضية يف جلساتها السابقة من حيثيات‬ ‫ومالبسات التهم الموجهة ل��ـ" دوردة "‬ ‫تأجيل النظر إىل جلسة يوم األحد الموافق‬ ‫للتاسع عشر من شهر فبراير القادم بناء عىل‬ ‫طلب النيابة العامة ‪ ..‬يشار إىل أن المتهم‬ ‫" أبوزيد دوردة " يواجه ع��ددا من التهم‬

‫البحث الجنائي باألصابعة يقبض بريطانيا تعرب عن قلقها بشأن اعمال العنف التي تشهها ليبيا‬

‫على ‪ 3‬تشاديني قتلوا زميلهم‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫تمكن قسم البحث الجنائي التابع لمديرية‬ ‫أمن األصابعة من القبض عىل ثالثة أفارقة‬ ‫يحملون الجنسية التشادية متهمين بعملية‬ ‫قتل ألح��د العمالة ال��واف��دة م��ن الجنسية‬ ‫التشادية‪ .‬وأف��اد العقيد "المبروك كريم‬ ‫الضبع" مدير مديرية أمن األصابعة مندوب‬ ‫وكالة األنباء بالمدينة أنه بعد ورود البالغ‬ ‫للمركز بوجود شخص من الجنسية التشادية‬ ‫مقتوال يدعى " حسن آدم " يف مقر سكنه‬ ‫تحرك األفراد التابعون لمركز الشرطة وقسم‬ ‫البحث الجنائي للتحري والبحث والتحقيق يف‬ ‫هذه القضية منذ يوم ‪ 2013/12/ 29‬م إىل‬ ‫يوم التعرف عىل الجناة ومكان تواجدهم يف‬ ‫يوم ‪ 10‬يناير الجاري ‪ .‬وأوضح " الضبع " أن‬ ‫األشخاص الذين يحملون الجنسية التشادية‬ ‫تم ضبطهم والقبض عليهم واعترفوا بما‬ ‫نسب إليهم وتمت إحالتهم إىل النيابة العامة‬ ‫التخاذ اإلجراءات القانونية المتبعة حيالهم ‪ .‬‬ ‫تهنئة بمولود‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أعربت وزارة الخارجية البريطانية عن قلقها‬ ‫بشأن ماوصفته بأعمال عنف تشهدها ليبيا هذه‬ ‫األيام ودعت جميع األطراف إىل اللجوء للحلول‬ ‫السلمية ‪ ،‬مؤكدة دعم بريطانيا للسلطات الليبية‬ ‫من أجل بناء ليبيا آمنة ومستقرة‪.‬‬ ���وأدان وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية‬

‫اغتيال نائب وزير الصناعة يف الحكومة المؤقتة‬ ‫"حسن الدروعي" كما أعرب عن قلقه حول أعمال‬ ‫العنف التي شهدتها مدينة سبها األيام الماضية‪..‬‬ ‫وقال وزير الشرق األوسط وشمال أفريقيا "هيو‬ ‫روبرتسن" يف بيان صحفي تلقت صحيفة ليبيا‬ ‫الجديدة نسخة منه "إني قلق جدا بشأن القتال‬ ‫يف سبها ‪ ،‬التقارير حول مقتل أكثر من ‪ 30‬شخص ًا‬

‫‪ ،‬أدعو جميع األطراف لحل مشاكلهم سلميا ‪ ،‬نعبر‬ ‫عن تعاطفنا مع القتىل والجرحى وعائالتهم الذين‬ ‫راحوا ضحية هذه األحداث ‪ ..‬كما أدين مقتل نائب‬ ‫وزير الصناعة "حسن الدروعي" يف سرت ‪ ،‬ومن‬ ‫الضروري تقديم الجناة إىل العدالة ‪ ..‬المملكة‬ ‫المتحدة ملتزمة يف دعم السلطات الليبية يف‬ ‫تواصل سعيهم لبناء ليبيا آمنة ومستقرة‪.‬‬

‫بدء املرحلة األخرية لتوسعة املنطقة الحرة بمصراتة‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫شرعت شركة "تي ام ال" التركية‬ ‫يف تنفيذ المرحلة األخ��ي��رة من‬ ‫مشروع إعادة تهيئة البنية التحتية‬ ‫بالمنطقة الح ّرة بمصراتة‪ .‬وقال‬

‫مدير العالقات بإدارة المنطقة الح ّرة‬ ‫"محمد السويح" إن شركة "تي‬ ‫ام ال" التركية وصلت إىل تنفيذ‬ ‫قرابة ‪ % 95‬من مشروع توسيع‬ ‫رصيف المنطقة ال��ح��رة‪..‬وأوض��ح‬

‫"السويح" أن التوسعة جعلت طول‬ ‫الرصيف يصل إىل قرابة ‪4000‬‬ ‫متر؛ للتخفيف من انتظار البواخر‬ ‫يف ع��رض البحر قبل ال��دخ��ول إىل‬ ‫الرصيف‪ ،‬مب ّين ًا أن التسليم النهائي‬

‫لمشروع البنية التحتية سيكون يف‬ ‫نهاية مارس المقبل‪ُ ..‬يذكر أن شركة‬ ‫"ت��ي ام ال" التركية تعتبر أول‬ ‫شركة أجنبية تستأنف عملها يف‬ ‫ليبيا عقب الثورة‪ .‬‬

‫رئيس املفوضية العليا يلتقي السفري الفرنسي‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫اجتمع رئيس مجلس المفوضية الوطنية العليا لالنتخابات " نوري العبار‪،‬‬ ‫يوم الثالثاء الماضي ‪ ،‬بمقر المفوضية بطرابلس مع سفير فرنسا لدى ليبيا "‬ ‫انطوان سيفان "‪ .‬وتناول االجتماع الذي حضره نائب رئيس مجلس المفوضية‬ ‫"عماد السايح" وعضو المفوضية " خالد الساحيل " ‪ ،‬جملة من المواضيع‬ ‫المتعلقة باستعدادات المفوضية إلجراء انتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة‬

‫مشروع الدستور‪ ،‬والخطط والجداول الزمنية التي وضعتها المفوضية يف هذا‬ ‫الشأن‪ .‬وأكد السفير الفرنسي ‪ ،‬استعداد بالده لتقديم الدعم والمشورة الفنية‬ ‫للمفوضية من أجل إنجاح انتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور ‪ ..‬داعيا‬ ‫المواطنين الليبيين إىل ضرورة المشاركة يف وضع الدستور الذي يعد الخطوة‬ ‫األوىل لبناء دولة ليبيا‪ ،‬كما تطرق إىل تجربة بالده يف المجال االنتخابي ‪ ،‬خاصة‬ ‫يف مرحلة ما بعد الثورة الفرنسية ‪.‬‬

‫مقتل ضابط شرطة برصاص مجهولني يف بنغازي‬

‫نتقدم بأجمل التهاني إىل الصديق العزيز‬ ‫ربيع عمر أبوقصة بمناسبة قدوم مواليده لقي ضابط شرطة يدعى "إسماعيل الزوي" حتفه إثر‬ ‫تعرضه إلطالق نار من قبل مجهولين أثناء مرور سيارته‬ ‫التوائم الثالثة ‪.‬‬ ‫بإحدى الطرق السريعة بمدينة بنغازي يف ساعة متأخرة‬ ‫جعلهم الله من حفظة كتابه الكريم ‪.‬‬ ‫من يوم الثالثاء الماضي ‪ . .‬وقال مصدر أمني لوكالة‬ ‫عمر أبو حميدة ـ صبري الشعاب‬ ‫األنباء الليبية ( إن مسعفين نقلوا الضابط المغدور إىل‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫مركز بنغازي الطبي إلسعافه إال أنه فارق الحياة نتيجة‬ ‫اإلصابات البليغة التي تعرض لها ) ‪ .‬وقال ناشطون‪:‬‬ ‫إن " الزوي " كان من ضمن الشباب الليبيين الذين‬ ‫تم إيفادهم خالل الفترة السابقة إىل دولة تركيا لتلقي‬ ‫تدريبات متقدمة يف علوم الشرطة ‪.‬‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫تعديل عمر‬ ‫‪- 2‬أعلن أنا عزالدين المهدي‬ ‫وهيبة بأنني من مواليد‬ ‫عام ‪1959‬م وليس كما جاء‬ ‫بسجالت السجل المدني‬ ‫سوق الجمعة‪.‬‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫‪2‬‬

‫تتمة‪:‬‬ ‫وأوضح السيد األمين أن الحوار الوطني‬ ‫يقوم عىل الشمولية والشفافية قائ ًال‪:‬‬ ‫"ال��ح��وار هو خطوة أساسية هامة يف‬ ‫الطريق نحو إرساء االستقرار ورسم مالمح‬ ‫مستقبل مشرق وزاهر للدولة الليبية ‪.‬‬ ‫وسيجمع الحوار أطياف المجتمع كافة‬ ‫من مواطنين وتيارات سياسية لتحديد‬ ‫شكل الميثاق الوطني وتقديم مرئياتهم‬ ‫تجاه مستقبل وطننا لنقرر سوي ًا ونكثف‬ ‫جهدنا للبناء‪".‬‬ ‫وأض��اف السيد األم��ي��ن‪ :‬الجميع أياً‬ ‫كانت تطلعاته لمستقبل ليبيا مدعوون‬ ‫للمشاركة يف هذا الحوار‪ ،‬فنجاحه مرهون‬ ‫بتعدد وجهات النظر والرؤى المطروحة‬ ‫خالله‪.‬‬ ‫وسيكون انطالق أعمال الحوار الخطوة‬ ‫التالية إلنجاز نموذج الحوار‪ ،‬ويف سياق‬ ‫ذل��ك ق��ال السيد األم��ي��ن‪" :‬إن الهيئة‬ ‫التحضيرية للحوار الوطني ستعمل عىل‬ ‫توفير كافة المتطلبات الكفيلة بإنجاح‬ ‫الحوار ثم تسليمها إىل فريق جديد من‬ ‫المشاركين"‪.‬‬ ‫وأعلن السيد األمين أن المرحلة األوىل‬ ‫م��ن ال��ح��وار الوطني ستتوج ب��إص��دار‬ ‫الميثاق الوطني يف نهاية شهر مارس‬ ‫‪.. 2014‬وأضاف‪ :‬إن وجود وثيقة تضم‬ ‫المبادئ الوطنية األساسية وتحظى‬ ‫بإجماع األطياف والتيارات السياسية‬ ‫كافة سيمثل دعامة لمشروع صياغة‬ ‫الدستور التي عىل ضوئها سيتم وضع‬ ‫استراتيجية إدارة البالد مستقب ًال‪. .‬وحول‬ ‫الخطوات التي ستتبع اعتماد الميثاق يف‬ ‫شهر أبريل‪ ،‬أوضح السيد األمين أن الحوار‬ ‫الوطني سيدخل مرحلته الثانية من خالل‬ ‫إطالق سلسلة من الحوارات حول الملفات‬ ‫األساسية واتخاذ قرارات حاسمة‪ ،‬وخاصة‬ ‫تلك التي تتعلق بكل ما يهم المواطنين‬ ‫من قضايا كالعدالة االنتقالية والمصالحة‬ ‫الوطنية ‪,‬والتنمية‪ ،‬ومايتعلق بالسياسة‬ ‫من مسائل وتسويات باإلضافة إىل تربع‬ ‫مسألة األمن وإرساء االستقرار عىل قائمة‬ ‫التحديات والقضايا التي سيناقشها‬ ‫الحوار للخروج ب��رؤى هادفة وخطوات‬ ‫فعالة‪..‬ومنذ أغسطس ‪ 2013‬التزم‬ ‫الخمسة عشر عضو ًا بالهيئة التحضيرية‬ ‫للحوار الوطني بالعمل مع األط��راف‬ ‫السياسية دون مقابل معلنين عن عدم‬ ‫سعيهم للمشاركة يف كتابة الميثاق‬ ‫الوطني وإنما لضمان إجراءات تحضيرية‬ ‫مشهود لها بالنزاهة‪.‬‬

‫تعديل عمر‬ ‫‪- 2‬أع��ل��ن أن��ا ش��رف الدين‬ ‫المهدي وهيبه بأنني من‬ ‫مواليد عام ‪1960‬م وليس كما‬ ‫جاء بسجالت السجل المدني‬ ‫سوق الجمعة‪.‬‬

‫تعديل اسم وعمر‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا إبراهيم الشباني‬ ‫بلعيد حامد بأن هذا هو اسمي‬ ‫الصحيح ومن مواليد ( ‪)1961‬‬ ‫وليس كما جاء ً‬ ‫خطأ بسجالت‬ ‫بلدية غريان فرع تغسات‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libayfree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫العدد (‪) 350‬‬

‫سلطات مطار القاهرة تمنع نجل‬ ‫‫القرضاو ‬ي من السفر إىل أمريكا‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬ينايــــر ‪ 2014‬ميالدية‬

‫‪3‬‬

‫األمم املتحدة‪ 250 :‬مليار دوالر حجم االتجار بالسلع املزيفة سنويا‬ ‫قالت منظمة األمم المتحدة‪ ،‬إن االتجار‬ ‫في السلع المزيفة على مستوى العالم يبلغ‬ ‫نحو ‪ 250‬مليار دوالر سنويا‪ ،‬تذهب معظمها‬ ‫لتمويل الجماعات اإلجرامية المنظمة ودعم‬

‫السلع المزيفة‪ ،‬وفهم التداعيات الخطيرة‬ ‫في السلع المزيفة‪.‬‬ ‫الفساد‪.‬‬ ‫وتحث الحملة التي أطلقها مكتب األمم لهذه التجارة غير المشروعة‪ ،‬والتي توفر‬ ‫وكانت المنظمة قد أطلقت اليومين‬ ‫الماضيين حملة جديدة لرفع مستوى الوعي المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة ومقره للمجرمين مصدر ًا مهم ًا للدخل‪ ،‬وتسهل غسل‬ ‫حول الروابط بين الجريمة المنظمة واالتجار فيينا‪ ،‬المستهلكين على التطلع إلى أبعد من العائدات غير المشروعة األخرى‪.‬‬

‫أكثر من مليار دوالر من املانحني إلغاثة الجئي سوريا‬ ‫منعت سلطات مطار القاهرة الدولي أمس األربعاء‪ ،‬عبد‬ ‫الرحمن يوسف القرضاوي (نجل يوسف القرضاوي رئيس‬ ‫االتحاد العالمي لعلماء المسلمين) من السفر إلى الواليات‬ ‫المتحدة األمريكية‪ ،‬بحسب مصادر أمنية بالمطار‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة أنباء األناضول عن المصادر ذاتها أن الشاعر‬ ‫والكاتب المصري تقدم للسفر على متن طائرة مصر للطيران‬ ‫المتجهة إلى نيويورك‪ ،‬وفي أثناء إنهاء إج��راءات سفره‬ ‫والكشف على بياناته تبين أنه مدرج على قوائم الممنوعين‬ ‫من السفر بناء على قرار من قاضي التحقيقات في إحدى‬ ‫القضايا ضده ‪.‬‬

‫أعلن أمير الكويت الشيخ صباح‬ ‫األحمد الصباح تبرع بالده بـ‪ 500‬مليون‬ ‫دوالر من القطاعين الحكومي واألهلي‬ ‫لدعم الوضع اإلنساني في سوريا ‪ ،‬جاء‬ ‫ذلك خالل افتتاح مؤتمر الدول المانحة‬ ‫للشعب السوري‪.‬‬ ‫وذك��ر أمير الكويت أن مجموع ما‬ ‫قدمته بالده حتى اآلن إلغاثة السوريين‬ ‫بلغ ‪ 430‬مليون دوالر‪ ،‬مشير ًا إلى أن‬ ‫الكويت أدركت أن المسار اإلنساني يتيح‬ ‫لها القدرة على تقديم الكثير من اإلسهام‬

‫والعطاء اإلنساني ‪ .‬ودعا المشاركين إلى‬ ‫نجدة براءة األطفال والنساء ومستقبل‬ ‫الشباب تحقيق ًا للهدف الذي من أجله‬ ‫انعقد هذا المؤتمر ‪.‬‬ ‫إلى ذلك‪ ،‬أعلن وزير الخارجية األمريكي‬ ‫تعهد بالده بتقديم ‪ 380‬مليون دوالر‬ ‫كمساعدات إنسانية إضافية لسوريا‪.‬‬ ‫في حين رفعت السعودية من معوناتها‬ ‫للشعب السوري إلى ‪ 260‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫وكذلك قدمت قطر ‪ 60‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫من جهته‪ ،‬قال األمين العام لألمم‬

‫المتحدة بان كي مون ‪ :‬إنه يأمل في‬ ‫أن ينجح مؤتمر جنيف في إيجاد هيئة‬ ‫حكم انتقالية تحل األزم��ة في سوريا‪،‬‬ ‫كما تطرق كي مون الذي يرأس مؤتمر‬ ‫الدول المانحة في الكويت‪ ،‬إلى األوضاع‬ ‫اإلنسانية المزرية في سوريا‪ ،‬قائ ًال‪ :‬إن‬ ‫الموت جوع ًا هو أسوأ كارثة إنسانية‪،‬‬ ‫كما ش��دد على أن نصف سكان سوريا‬ ‫يحتاجون إلى مساعدة إنسانية عاجلة‪،‬‬ ‫السيما أن ‪ % 40‬من المستشفيات لم‬ ‫تعد تعمل‪.‬‬

‫موسكو ‪ :‬التقدم يف التحقيق بشأن السجون السرية لـ «سي آي ايه»‬

‫ذك���رت وزارة ال��خ��ارج��ي��ة ال��روس��ي��ة أن‬ ‫التحقيق في موضوع مراكز االحتجاز السرية‬ ‫التابعة لوكالة التحقيقات األمريكية «سي‬ ‫آي آيه» في بولندا وليتوانيا لم يسجل أي‬ ‫تقدم حتى اآلن‪.‬‬ ‫وجاء في تقرير أعدته الوزارة تح�� اسم‬ ‫«حول الوضع المتعلق بضمان حقوق اإلنسان‬ ‫في االتحاد األوروب��ي في عام ‪ ،»2013‬أن‬ ‫منظمات حقوقية أقرت بعدم تسجيل أي‬ ‫تقدم بشأن ملف السجون السرية في بولندا‬ ‫وليتوانيا‪.‬‬ ‫ونقلت ال���وزارة ع��ن منظمة «العفو‬

‫‪ 355‬ألف شخص اضطروا‬ ‫للنزوح يف داخل جنوب السودان‬

‫ذكرت بعثة األمم المتحدة في جنوب‬ ‫السودان ‪ ،‬في تقرير لها أن نحو ‪ 355‬ألف‬ ‫شخص اضطروا للنزوح في داخ��ل جنوب‬ ‫السودان منذ اندالع الصراع قبل شهر بين‬ ‫قوات الرئيس سيلفا كير والقوات الموالية‬ ‫لنائب الرئيس السابق ريك ماشار‪.‬‬ ‫أوض��ح التقرير حسب ما ذكرته وكالة‬ ‫«األن��اض��ول» أن الشهر األخير شهد زيادة‬ ‫ملحوظة في أع��داد ه��ؤالء النازحين‪ ،‬إذ‬ ‫ارتفع عددهم في األسبوع األخير من ‪200‬‬ ‫أل��ف ن��ازح إل��ى ‪ 355‬أل��ف��ا‪ ،‬تحمي منهم‬ ‫البعثة األممية ما يقرب من ‪ 65‬ألفا داخل‬ ‫‪ 10‬قواعد أممية بالبالد‪ .‬‬ ‫وأشار التقرير إلى زيادة أعداد النازحين‬ ‫الذين فروا إلى دول الجوار‪ ،‬ليتخطى بذلك‬ ‫ع��دد ه��ؤالء الالجئين ال��ـ‪ 78‬أل��ف��ا‪ ،‬منهم‬ ‫‪ 42600‬معظمهم من النساء واألطفال‬ ‫في أوغندا‪ ،‬و‪ 18600‬في أثيوبيا‪ ،‬و‪6800‬‬ ‫آخرين في كينيا‪ ،‬و‪ 10‬آالف ذهبوا إلى‬ ‫جمهورية السودان‪.‬‬

‫الدولية» في تقريرها الصادر في يونيو عام‬ ‫‪ ،2012‬قلقها من تعرض الجهات التي تدير‬ ‫التحقيق في هذا الموضوع لضغوط سياسية‬ ‫كبيرة‪.‬‬ ‫وذك����رت ال�����وزارة ال��روس��ي��ة ف��ي ه��ذا‬ ‫الخصوص‪ ،‬أن مفوض حقوق اإلنسان لمجلس‬ ‫أوروبا نيلس موزينيكس أيضا لفت االنتباه‬ ‫إل��ى الضغوط السياسية على التحقيق‪،‬‬ ‫منوهة بأن النيابة العامة في بولندا رفضت‬ ‫تسليم المحكمة األوروبية لحقوق اإلنسان‬ ‫المواد المتعلقة بهذه القضية‪.‬‬ ‫وبشأن السجون السرية في ليتوانيا‪،‬‬

‫أشار التقرير الروسي إلى أن السلطات في‬ ‫هذا البلد مازالت ترفض استئناف التحقيق‬ ‫الداخلي في الموضوع‪ ،‬مبررة موقفها هذا‬ ‫بعدم ظهور أية تطورات جديدة في القضية‬ ‫ورفض الواليات المتحدة تقديم المعلومات‬ ‫الضرورية للتحقيق‪.‬‬ ‫وفي شأن ذي صلة‪ ،‬أشار التقرير إلى أن‬ ‫السلطات البرتغالية في فبراير عام ‪2013‬‬ ‫أعلنت عن استئناف القضية المتعلقة‬ ‫بقيام «سي آي إيه» بنقل أشخاص مشتبه‬ ‫بهم عبر األراضي البرتغالية سرا‪ ،‬علما بأنها‬ ‫سبق أن أغلقت هذه القضية منذ سنتين‪.‬‬

‫وجاءت إعادة فتح التحقيق بعد نشر تقرير‬ ‫لـ«مؤسسة المجتمع المنفتح» بشأن عمليات‬ ‫التعذيب في العالم‪ ،‬ذك��ر البرتغال بين‬ ‫الدول الـ‪ 44‬التي سمحت للواليات المتحدة‬ ‫باستخدام أراضيها من أجل نقل «عناصر‬ ‫خطيرة» إلى السجون السرية‪ ،‬حيث تعرضوا‬ ‫لسوء المعاملة والتعذيب في ظل فراغ‬ ‫حقوقي تام‪.‬‬ ‫وأش���ارت المؤسسة إل��ى أن طائرات‬ ‫يشتبه بأنها تابعة لـ« سي آي إيه» هبطت‬ ‫في البرتغال ‪ 115‬مرة في الفترة بين عامي‬ ‫‪ 2001‬و‪.2006‬‬

‫منظمة شنغهاي تسعى لجذب أفغانستان إىل نشاطاتها‬ ‫أكد ممثل الرئيس الروسي في منظمة‬ ‫شنغهاي للتعاون كيريل بارسكي أن هذه‬ ‫المنظمة لن ّ‬ ‫تحل محل حلف الناتو في‬ ‫أفغانستان بعد انسحاب القوات االئتالفية‬ ‫من هذا البلد‪ .‬وقال في تصريحات صحفية‬ ‫أمس األربعاء ‪ :‬لقد أعلنت منظمة شنغهاي‬ ‫للتعاون بوضوح أنها غير مستعدة ألن‬ ‫تأخذ على عاتقها مهام ضمان األمن داخل‬ ‫أفغانستان‪ ،‬بل تكمن مهمة المنظمة‬

‫أساسا في تعاون البلدان األعضاء فيما‬ ‫بينها وأيضا تعاونها مع البلدان الحاملة‬ ‫لصفة الدول المراقبة‪ ،‬في مجال مكافحة‬ ‫اإلرهاب وتهريب وتداول المخدرات‪ .‬وأشار‬ ‫المسؤول الروسي أيضا إل��ى أن منظمة‬ ‫شنغهاي للتعاون ستواصل مساعيها لجذب‬ ‫أفغانستان إلى نشاطاتها‪.‬‬ ‫وأضاف أن المنظمة معنية بالتعاون‬ ‫مع أفغانستان ليس في مجال األمن فقط‪،‬‬

‫ب��ل وف��ي المجاالت األخ���رى أي��ض��ا‪ .‬وذك��ر‬ ‫بارسكي في هذا الصدد أن أفغانستان وقعت‬ ‫في ‪ 6‬ديسمبر عام ‪ 2013‬مذكرة حول إقامة‬ ‫ناد للطاقة‪.‬‬ ‫وأك��د أن كابل كانت تعلن دائما عن‬ ‫اهتمامها بالتعاون االقتصادي في إطار‬ ‫منظمة شنغهاي وأردف بارسكي أن دور‬ ‫التعاون اإلقليمي يتعاظم بعد انسحاب‬ ‫حلف األطلسي من أفغانستان‪.‬‬

‫روسيا تؤكد على ضرورة مشاركة إيران يف مؤتمر جنيف ‪2‬‬

‫أك��دت وزارة الخارجية الروسية أن‬ ‫جميع القوى الدولية واإلقليمية المؤثرة‬ ‫على األحداث في سورية‪ ،‬بما فيها إيران‪،‬‬ ‫يجب أن تشارك في مؤتمر «جنيف‪»2 -‬‬ ‫الذي من المقرر أن يفتتح يوم ‪ 22‬يناير‬

‫في مونترو‪.‬‬ ‫وأعربت الوزارة في بيان أصدرته قبل‬ ‫ي��وم من زي��ارة وزي��ر الخارجية اإليراني‬ ‫محمد ج��واد ظ��ري��ف إل��ى موسكو‪ ،‬عن‬ ‫قناعتها بأن التعاون الروسي‪-‬اإليراني‬ ‫من شأنه أن يؤثر إيجابا على الوضع‬ ‫العام في منطقة الشرق األوس��ط‪ ،‬من‬ ‫أج��ل ت��وف��ي��ر ش���روط إض��اف��ي��ة لضمان‬ ‫االستقرار‪ .‬وأك��دت ال��وزارة‪  ‬األربعاء ‪15‬‬ ‫يناير أن موقف روسيا وإيران من األزمة‬ ‫السورية يتطابق في العديد من النقاط‪،‬‬ ‫وبالدرجة األولى‪ ،‬فيما يخص عدم وجود‬ ‫بديل للتسوية السلمية ف��ي سورية‪،‬‬ ‫والتي يمهّد لها المؤتمر الدولي الخاص‬

‫بسورية‪.‬‬ ‫وج��اء في البيان ال��ص��ادر عن دائ��رة‬ ‫اإلع�ل�ام وال��ص��ح��اف��ة ب���وزارة الخارجية‬ ‫الروسية‪« :‬ننطلق من أن العمل خالل‬ ‫مؤتمر «جنيف‪ »2 -‬سيعتمد على بنود‬ ‫بيان جنيف الصادر في ‪ 30‬يونيو عام‬ ‫‪.2012‬‬ ‫ويجب أن يتخذ السوريون أنفسهم‬ ‫جميع القرارات المسؤولة بشأن مستقبل‬ ‫سورية بالتوافق ودون ضغوط خارجية»‪.‬‬

‫االستخبارات األمريكية اخرتقت‬ ‫‪ 100‬ألف حاسوب يف العالم‬ ‫ذكرت صحيفة نيويورك تايمز األمريكية ‪ -‬وفق ًا‬ ‫لمعلومات حصلت عليها من وثائق وخبراء تابعين‬ ‫لوكالة األمن القومي األمريكية ‪ -‬أن الوكالة قامت‬ ‫بتثبيت برامج تجسس في أجهزة حواسيب في دول‬ ‫مختلفة‪ ،‬من خالل الشبكات المرتبطة بها‪.‬‬ ‫وأشارت الوثائق إلى أن الوكالة تمكنت أيض ًا من‬ ‫تثبيت برنامج التجسس إلى حواسيب دون اتصالها‬ ‫باإلنترنت‪ ،‬إض��اف ً��ة إل��ى قدرتها على ال��وص��ول إلى‬ ‫المعلومات الموجودة بداخل تلك األجهزة ‪.‬‬ ‫وتقوم الوكالة باستخدام تقنية موجات الراديو‪،‬‬ ‫منذ العام ‪ ،2008‬حيث تقوم بتثبيت برنامج خفي في‬ ‫الحواسيب‪ ،‬من خالل الشبكات‪ ،‬أو من خالل شرائح ‪،USB‬‬ ‫و حتى في حالة عدم اتصال الحاسوب باإلنترنت‪ ،‬فإنه‬ ‫يمكن الوصول إليها من خالل موجات الراديو من بعد‬ ‫عدة كيلومترات‪.‬‬

‫رئيس الحكومة األوكرانية ‪:‬‬ ‫املواجهة السياسية يف البالد‬ ‫مدعومة من الخارج‬

‫أع��ل��ن رئ��ي��س ال�����وزراء‬ ‫األوكراني نيقوالي أزاروف أن‬ ‫ما تشهده البالد ليس نزاعا‬ ‫اجتماعيا‪ ،‬أم��ا المظاهرات‬ ‫ف��ه��ي ن��ت��ي��ج��ة للمواجهة‬ ‫السياسية التي يدعمها بعض‬ ‫الساسة في الخارج‪.‬‬ ‫وق��ال مضى وق��ت كاف‬ ‫ليدرك الناس في أوكرانيا‬ ‫وخارجها أن البالد ال تعيش مسترشدة بشعارات يحاولون‬ ‫تضليل مواطنينا بها في ميدان االستقالل ‪.‬‬ ‫وأضاف أنه على أوكرانيا أن تنجز اإلصالحات التي‬ ‫باشرناها‪ .‬فكل يوم من المواجهة يبعدنا عن القيم‬ ‫األوروبية‪ ،‬فيما على البلد أن يعيش ويعمل في ظروف‬ ‫طبيعية بشكل عام‪ ،‬وتحاول المعارضة عرقلة ذلك بغية‬ ‫تحميل السلطة مسؤولية عدم دفع األجور والمدفوعات‬ ‫االجتماعية وزيادتها‪ .‬وه��ؤالء الذين يعرقلون عمل‬ ‫البرلمان يعملون ضد أوكرانيا‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫محاربة التشدد يجمع دمشق مع أجهزة املخابرات الغربية‬ ‫فيما تحتدم المعارك‬ ‫بين تنظيم ما يسمى‬ ‫بالدولة اإلسالمية‬ ‫يف العراق والشام‬ ‫"داعش " والنصرة‬ ‫والقوى المسلحة‬ ‫األخرى ‪ ،‬بدا أن‬ ‫المشهد السوري‬ ‫مفتوح عىل تطورات‬ ‫أخرى لم تكن عىل‬ ‫األقل متوقعة لدى‬ ‫الكثيرين وسط حمى‬ ‫الحرب عىل النظام‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫ففي تطور الفت قال نائب وزير الخارجية‬ ‫ال��س��وري فيصل م��ق��داد ل��ـ"ب��ي ب��ي س��ي"‬ ‫البريطانية إن مسؤولين يف أجهزة مخابرات‬ ‫غربية زاروا دمشق للتشاور ح��ول محاربة‬ ‫الجماعات اإلسالمية المتطرفة‪.‬‬ ‫وأش���ار م��ق��داد إىل أن ثمة خ�لاف��ا بين‬ ‫المسؤولين األمنيين الغربيين من جهة‬ ‫والزعماء السياسيين الذين يطالبون األسد‬ ‫بالتنحي عن السلطة من جهة أخ��رى‪ .‬يذكر‬ ‫أن النفوذ المتزايد الذي تتمتع به الجماعات‬ ‫المتشددة يف صفوف معارضي حكومة‬ ‫الرئيس األسد يثير قلق ًا متصاعد ًا عىل الصعيد‬ ‫ال���دويل‪ .‬وي��ق��ول المراسلون إن الخالفات‬ ‫والصراعات التي تنخر جسد المعارضة تثير‬ ‫قلق الغرب وتعزز ثقة الحكومة السورية يف‬ ‫إمكانية انتصارها يف الحرب الدائرة يف البالد‬ ‫منذ ثالث سنوات‪ .‬وقال مقداد لـ"بي بي سي"‬ ‫البريطانية يف مقابلة أجرتها معه مؤخر ًا إن‬ ‫العديد من الحكومات الغربية قد استوعبت‬ ‫أخير ًا أنه ما من بديل لقيادة الرئيس بشار‬ ‫األسد‪ .‬وأجاب مقداد رد ًا عىل سؤال حول ما‬ ‫إذا كان ممثلون عن أجهزة المخابرات الغربية‬ ‫ بما فيها المخابرات البريطانية ‪ -‬قد زاروا‬‫دمشق يف اآلونة األخيرة بقوله "لن أدخل يف‬ ‫التفاصيل‪ ،‬ولكن الكثيرين منهم زاروا دمشق‬ ‫بالفعل‪".‬‬ ‫وأضاف يف معرض تطرقه لما يقال عن‬

‫من األرشيف‬ ‫أن ع��دة دول غربية طلبت م��ن الحكومة‬ ‫السورية إع��ادة دبلوماسييها إىل دمشق‪،‬‬ ‫"نعم تلقينا طلبات من عدة دول‪ ،‬بالطبع‪،‬‬ ‫البعض منهم ينتظرون ما سيسفر عنه مؤتمر‬

‫جنيف‪ ،‬والبعض يقولون إنهم يستكشفون‬ ‫االحتماالت‪ ،‬بينما يقول البعض اآلخر إنهم‬ ‫يرغبون بالتعاون معنا أمني ًا ألن اإلرهابيين‬ ‫ال��ذي��ن يرسلونهم م��ن أوروب���ا الغربية إىل‬

‫‪4‬‬

‫تركيا ثم إىل سوريا تحولوا إىل مصدر تهديد‬ ‫لهم‪ ".‬وقالت وزارة الخارجية البريطانية‬ ‫لبي بي سي إنها تمتنع عن التعليق عىل‬ ‫األم��ور االستخبارية‪ ،‬ولكن كبيرة مراسيل‬ ‫بي بي سي الدوليين «ليس دوسيت» قالت‬ ‫إن مصادر عليمة أك��دت حصول اجتماعات‬ ‫بين المسؤولين االستخباريين السوريين‬ ‫والغربيين‪ .‬وتقول «ليس دوس��ي��ت» إن‬ ‫األعداد المتزايدة من المسلحين اإلسالميين‬ ‫القادمين من الدول األوروبية تعني ان ثمة‬ ‫مخاوف يشترك فيها السوريون مع الغرب‪،‬‬ ‫ولكن ليس من الواضح المدى الذي يرغب‬ ‫الغرب يف الذهاب إليه بالتعاون مع نظام‬ ‫يعتبره مسؤو ًال عن إشعال نار الحرب األهلية‬ ‫يف س��وري��ا‪ .‬وك��ان أح��د مسؤويل االئتالف‬ ‫الوطني السوري المعارض قد قال مؤخرا إن‬ ‫الواليات المتحدة وبريطانيا قد حذرتا بأنهما‬ ‫قد تعيدان النظر يف دعمهما للمعارضة يف‬ ‫حال امتناعها عن حضور مؤتمر جنيف ‪.2‬‬ ‫من جهة أخرى دعا الرئيس التركي عبد الله‬ ‫غول إىل تغيير سياسة بالده تجاه سوريا‪،‬‬ ‫بعد سنوات من معارضتها لنظام الرئيس‬ ‫السوري‪.‬‬ ‫وأثناء لقائه لسفراء أت��راك يف أنقرة‪،‬‬ ‫أعرب غول عن اعتقاده أنه علينا أن نعيد‬ ‫تقييم دبلوماسيتنا وسياساتنا األمنية‬ ‫نظرا إىل الوقائع يف جنوب سوريا‪.‬‬

‫بعد ثالث سنوات ‪..‬‬

‫تونس تحتفل والدستور على نار هادئة‬ ‫أحيا ألوف‬ ‫اإلسالميين‬ ‫والعلمانيين يف‬ ‫تونس يوم الثالثاء‬ ‫الذكرى السنوية‬ ‫الثالثة إلسقاط زين‬ ‫العابدين بن عيل‬ ‫وأقاموا االحتفاالت‬ ‫يف البلد األقرب‬ ‫بالعالم العربي إىل‬ ‫االنتقال النموذجي‬ ‫إىل الديمقراطية‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وت��ج��م��ع��ت ال��ح��ش��ود يف ش��ارع‬ ‫ال��ح��ب��ي��ب أب��ورق��ي��ب��ة يف تونس‬ ‫ال��ع��اص��م��ة م��ل��وح��ي��ن ب��األع�لام‬ ‫وم���رددي���ن ال��ه��ت��اف��ات يف أج���واء‬ ‫سلمية قرب مقر وزارة الداخلية‪،‬‬ ‫حيث هتف المحتجون ذات يوم‬ ‫ضد بن عيل "ارحل"‪ .‬وغادر بن عيل‬ ‫البالد يف ‪ 14‬من يناير عام ‪2011‬‬ ‫وتلت ذلك انتفاضات الربيع العربي‬ ‫يف ليبيا ومصر واليمن وسوريا‪،‬‬ ‫وبينما ال تزال هذه الدول يف حالة‬ ‫اضطراب أو حرب صريحة يستعد‬ ‫حزب النهضة اإلسالمي يف تونس‬ ‫للمنافسة عىل السلطة يف وقت‬ ‫الح��ق م��ن ه��ذا ال��ع��ام م��ع أح��زاب‬ ‫المعارضة لكن عبر صناديق االقتراع‬ ‫وليس يف الشارع‪ .‬واقتربت تونس‬ ‫من بلوغ الديمقراطية الكاملة بعد‬ ‫طريق صعب للوصول إىل حلول‬ ‫وسط‪ ،‬ويف األسبوع الماضي تنحى‬ ‫حزب النهضة اإلسالمي عن رئاسة‬ ‫الحكومة وفق اتفاق لتجاوز أشهر‬ ‫من الخالف مع أحزاب المعارضة‪.‬‬ ‫وأفسح هذا المجال أمام حكومة‬ ‫خبراء غير حزبية ستتوىل شؤون‬ ‫البالد حتى إجراء انتخابات جديدة‬ ‫هي الثانية فقط منذ سقوط بن‬‫عيل‪ -‬وأول انتخابات تنظم وفق‬ ‫ال��دس��ت��ور الجديد وت��ح��ت إش��راف‬ ‫الهيئة العليا لالنتخابات التي‬ ‫ُشكلت يف اآلونة األخيرة‪.‬‬ ‫وقال سالم بوزيدي الذي يعمل‬ ‫يف قطاع النقل وهو ملتف بعلم‬ ‫تونس يف إح��دى المسيرات‪" :‬لن‬ ‫يشكك أحد يف النتائج اآلن‪ ،‬هذه‬ ‫تمثل بداية جديدة للجميع وأي ًا‬

‫من األرشيف‬ ‫كان الفائز يف االنتخابات القادمة‬ ‫فسيكون هو المنتصر الحقيقي‪".‬‬ ‫وبينما اح��ت��ف��ل التونسيون‬ ‫بالذكرى السنوية الثالثة إلسقاط‬ ‫بن عيل توجه الناخبون يف مصر‬ ‫يوم الثالثاء إىل صناديق االقتراع‬ ‫للتصويت عىل دستور جديد بعد أن‬ ‫أط��اح الجيش بالرئيس اإلسالمي‬ ‫محمد مرسي ‪ .‬ويف ليبيا تسود‬ ‫حالة من ع��دم االستقرار يف ظل‬ ‫سعي قادتها إىل السيطرة عىل‬ ‫بعض المليشيات التي أطاحت‬ ‫بالقذايف‪ .‬والت��زال هناك مشكالت‬ ‫كبيرة ت��واج��ه تونس م��ن بينها‬ ‫تهديد المتشددين اإلسالميين بشن‬ ‫هجمات‪ ،‬واالستياء الشعبي من‬ ‫البطالة وارتفاع تكاليف المعيشة‪،‬‬ ‫وربما ضعف النمو االقتصادي‪ ،‬إال‬

‫أن الوصول اىل تفاهم بين أطراف‬ ‫العملية السياسية ساعد يف انفراج‬ ‫األم��ور‪ .‬وك��ان حزب النهضة قد فاز‬ ‫يف عام ‪ 2012‬بالنصيب األوف��ر من‬ ‫مقاعد المجلس الوطني التأسيسي يف‬ ‫أول انتخابات حرة تجرى يف تونس‪.‬‬ ‫وقضى كثير من قادة الحزب سنوات‬ ‫يف السجن أو المنفى إبان حكم بن‬ ‫عيل‪ .‬وسريع ًا ما ظهرات انقسامات‬ ‫بشأن دور اإلسالم يف إحدى أكثر دول‬ ‫العالم العربي علمانية وأث��ار نفوذ‬ ‫المتشددين اإلسالمين قلق القوى‬ ‫المدنية التونسية التي تخشى عىل‬ ‫التعليم الحر وحقوق المرأة‪ .‬ودفع‬ ‫اغتيال زعيمين كبيرين من المعارضة‬ ‫العام الماضي عىل يد من يشتبه أنهم‬ ‫متشددون البالد إىل أزم��ة وخرجت‬ ‫المعارضة إىل ال��ش��وارع للمطالبة‬

‫باستقالة حزب النهضة‪ ،‬وبعد شهور‬ ‫توصل حزب النهضة إىل حل وسط‬ ‫مع المعارضة‪ .‬ويرجع الفضل األكبر‬ ‫يف نجاح تونس إىل التفاهم الذي تم‬ ‫بين راشد الغنوشي زعيم حزب النهضة‬ ‫والباجي قائد السبسي المسؤول‬ ‫السابق يف نظام بن عيل والذي أصبح‬ ‫محل ثقة تحالف المعارضة‪ .‬وعىل‬ ‫عكس ما جرى يف العراق بعد غزو عام‬ ‫‪ 2003‬بقيادة الواليات المتحدة ويف‬ ‫مصر بعد االنتفاضة لم تشن تونس‬ ‫حركة تطهير كبرى للمسؤولين الذين‬ ‫ارتبطوا بالحزب الحاكم سابق ًا ما مهد‬ ‫الطريق للوصول إىل تفاهم‪ .‬واألهم‬ ‫من ذل��ك أن الجيش يف تونس لم‬ ‫يتدخل سابق ًا يف الحياة السياسية‬ ‫وبقى بعيد ًا عن األزمة‪ ،‬وعىل النقيض‬ ‫قد يفتح االستفتاء يف مصر عىل‬

‫الدستور بخوض قائد الجيش الفريق‬ ‫أول عبد الفتاح السيسي لالنتخابات‬ ‫ال��رئ��اس��ي��ة‪ .‬م��ن جهة أخ���رى قال‬ ‫رئيس المجلس الوطني التأسيسي‬ ‫(البرلمان) مصطفى بن جعفر‪ ‬الثالثاء‬ ‫إن إت��م��ام المصادقة ع�لى مشروع‬ ‫الدستور ستكون خالل أي��ام‪ ،‬وذلك‬ ‫عىل خالف تقديرات أطراف سياسية‬ ‫كانت تتوقع أن يستكمل النواب‬ ‫المصادقة عىل الدستور أمس بمناسبة‬ ‫الذكرى الثالثة للثورة التي أسقطت‬ ‫النظام السابق‪ .‬ونقلت وكالة األنباء‬ ‫التونسية الرسمية عن بن جعفر قوله‪،‬‬ ‫إن انتظارات شعب الثورة أكبر مما‬ ‫تحقق‪ ،‬وإن الصعوبات كانت كبيرة‬ ‫لكن المجلس الوطني التأسيسي لم‬ ‫يحد عن االلتزام بتحقيق أهداف الثورة‬ ‫من خالل الدستور الجديد‪ .‬كما دعا بن‬ ‫جعفر‪ ‬النواب إىل التعامل بإيجابية‬ ‫وأكثر رحابة لتحقيق ما تعهدوا به‬ ‫أمام الشعب من مصادقة عىل الدستور‬ ‫وإع��داد القانون االنتخابي‪ ،‬وتحديد‬ ‫موعد االنتخابات‪ ،‬وفق ًا للمصدر ذاته‪.‬‬ ‫ولم يتمكن نواب التأسيسي من إتمام‬ ‫المصادقة عىل الدستور عىل خالف ما‬ ‫هو متوقع‪ ،‬حيث كان موعد ‪ 14‬يناير‬ ‫الموافق لتاريخ سقوط نظام الرئيس‬ ‫المخلوع زين العابدين بن عيل‪ ،‬موعد ًا‬ ‫إلتمام المصادقة عىل فصول الدستور‬ ‫الـ‪.146‬‬ ‫وبحسب وكالة األنباء التونسية‬ ‫الرسمية ف��إن ال��ن��واب تمكنوا من‬ ‫المصادقة عىل أكثر من مئة فصل‪،‬‬ ‫م��ع إعادة‪ ‬ثالثة فصول إىل لجنة‬ ‫التوافقات بعد أن تم إسقاطها جراء‬ ‫الخالفات‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫خيبة عرب أردوغان‬

‫‪5‬‬

‫عبد الرحمن الراشد‬

‫تاريخ «اإلخوان»‪...‬يف مصر‬

‫«في سنة‬ ‫‪ 1932‬لم يمض‬ ‫على تشكيل أولى‬ ‫جماعات «اإلخوان‬ ‫المسلمين» سوى‬ ‫أربع سنوات‪ ،‬حتى‬ ‫بادرت بالزحف على‬ ‫الوسط السياسي‬ ‫المصري‪ ،‬يقول طارق‬ ‫البشري‪ ،‬انتقل حسن‬ ‫الب ّنا إلى القاهرة‬ ‫مدرس ًا بمدرسة ع ّباس‬ ‫بالسبتية‪ ،‬وانتقل‬ ‫مركز ثقل الدعوة إلى‬ ‫العاصمة‪ ،‬وتعددت‬ ‫نواحي نشاط‬ ‫الجماعة‪.‬‬

‫خليل علي حيدر‬

‫كما أصدرت مجلة أسبوعية باسمها استعداد ًا‬ ‫لجعلها صحيفة يومية‪« :‬وكان من أهم تطورات‬ ‫الجماعة أنها بدأت تركز نشاطها في الدعوة على‬ ‫محيط الجامعة والمدارس واألزهر‪ ،‬وأنشأت قسم ًا‬ ‫للطالب بداخلها‪ ،‬وأنها بدأت تنظم تشكيالت من‬ ‫فرق الكشافة‪ ،‬وهي بذلك تحاول السيطرة على‬ ‫حركة الشباب مع توجيههم إلى تشكيالت ذات‬ ‫طابع عسكري ترتبط بها‪.‬‬ ‫والتطور المهم الذي صادفته أيض ًا أنها بدأت‬ ‫تتصدى للمسائل السياسية باتخاذ مواقف من‬ ‫الحكومة ومن األح��زاب»‪ ،‬هذا ما ورد في كتاب‬ ‫طارق البشري المعنون بـ«الحركة السياسية في‬ ‫مصر ‪.»1952-1945‬‬ ‫كان تصدي الجماعة لألوضاع السياسية يتم‬ ‫من خالل مهاجمة الحزبية‪ ،‬كان الهدف األول لهذا‬ ‫الهجوم على الحزبية «حزب الوفد»‪ ،‬وكان التهجم‬ ‫على الزعامة «يحمل غمز ًا واضح ًا في الزعامة‬ ‫الوفدية‪ ،‬باعتبارها الزعامة الجماهيرية الوحيدة‬ ‫وقتها»‪.‬وكان مأخذ «اإلخوان» على أحزاب ذلك الزمن‬ ‫يكاد ينطبق اليوم على جماعة «اإلخوان»! يقول‬ ‫المرشد البنّا في مذكراته‪« :‬يجب أن يكون الزعيم‬ ‫زعمي ًا تربى ليكون كذلك‪ ،‬ال زعيم ًا خلقته الضرورة‬ ‫زعّمته الحوادث فحسب أو زعيم ًا حيث ال زعيم بيد‬ ‫أن زعماء خلقتهم الظروف أرادوا أن يستعجلوا‬ ‫النتائج قبل الوسائل‪ ،‬وخدعتهم غرارتهم بقيادة‬ ‫الشعوبومكائدالسياسة»‪.‬‬ ‫وأخذ المرشد البنّا على زعماء األحزاب والت ّيارات‬ ‫كذلك غياب البرامج النهضوية وعدم امتالك حلول‬ ‫حقيقية ناجعة لمشاكل مصر‪« :‬سل أي زعيم‬ ‫سياسي‪ ،‬رئيس الوفد أو رئيس األحرار أو رئيس‬ ‫حزب الشعب أو رئيس حزب االتحاد‪ ،‬عن المنهج‬ ‫الذي أعده للنهوض باألمة والسير بها»‪( .‬البشري‬ ‫ص ‪.)46‬‬ ‫اختارت الجماعة لظهورها المؤتمر الخامس‬ ‫للحزب سنة ‪ ،1938‬حيث ألقى المرشد خطاب ًا جامع ًا‬ ‫تحدث فيه عن غاية اإلخوان ووسائلهم وموقفهم‬ ‫من الهيئات المختلفة‪ّ ،‬‬ ‫ولخص الخطاب أهم‬ ‫تطورات الجماعة منذ تأسيسها عام ‪ ،1928‬قبل‬ ‫عشر سنوات من المؤتمر‪.‬‬ ‫وكان مما جاء في خطابه المطول إشارته إلى‬

‫‪2-1‬‬

‫أن «اإلسالم عقيدة وعبادة‪ ،‬ووطن وجنسية‪ ،‬ودين‬ ‫ودولة‪ ،‬وروحانية وعمل‪ ،‬ومصحف وسيف»‪ .‬وبهذا‬ ‫أرسى المرشد أركان «اإلسالم السياسي» كعقيدة‬ ‫حركية شمولية لسنوات طويلة ال تزال مستمرة‪.‬‬ ‫كما مهّد بإشارته هذه لدخول العنف واإلكراه في‬ ‫الحياةالسياسية‪.‬‬ ‫وق��ال في خطابه‪« :‬الق ّوة شعار اإلس�لام في‬ ‫كل نظمه وتشريعاته‪ .‬ولكن اإلخوان المسلمين‬ ‫أعمق فكر ًا وأبعد نظر ًا من أن تستهويهم سطحية‬ ‫األعمال والفكر»‪ .‬وق��ال إن الق ّوة درج��ات تبدأ‬ ‫بالعقيدة واإليمان‪ ،‬ثم االرتباط‪« ،‬ثم بعدهما ق ّوة‬ ‫الساعد والسالم»‪ .‬وب ّين المرشد في هذا المجال أنه‬ ‫«ال يصح أن توصف جماعة بالق ّوة حتى تتوفر لها‬ ‫هذه المعاني جميع ًا‪ .‬وقال إن «الثورة أعنف مظاهر‬ ‫الق ّوة»‪ ،‬وأضاف‪« :‬وأما الثورة فال يفكر اإلخوان‬ ‫المسلمون فيها‪ ،‬وال يعتمدون عليها‪ ،‬وال يؤمنون‬ ‫بنفعها ونتائجها»‪ .‬ولكن ال بد لكل حكومة بأن تحل‬ ‫المشاكل وتصلح األحوال كي تتجنب «ثورة ليست‬ ‫من عمل اإلخوان المسلمين وال من دعوتهم‪ ،‬ولكن‬ ‫من ضغط الظروف ومقتضيات األحوال‪ ،‬وإهمال‬ ‫مرافق اإلصالح»‪.‬‬ ‫متى إذن سيلجأ اإلخوان الستخدام الق ّوة؟ يجيب‬ ‫البنّا في ذلك الخطاب‪« ،‬إن اإلخوان سيستخدمون‬ ‫الق ّوة العملية‪ ،‬حيث ال يجدي غيرها‪ ،‬وهم حين‬ ‫يستخدمون هذه الق ّوة سيكونون شرفاء صرحاء‬ ‫وسينذرون أو ًال»‪.‬‬ ‫وبمثل هذه اآلراء واالحتماالت‪ ،‬وضع المرشد‬ ‫البنّا اإلطار الغامض لتأرجح موقف «اإلخوان» في‬ ‫مختلف المراحل والظروف والبلدان‪ ،‬بين اإلصالح‬ ‫وال��ث��ورة‪ ،‬وبين التعايش والتمرد‪ ،‬وبين خيار‬ ‫التحالف والتآلف مع نظام ما‪ ،‬أو السعي للحفر تحت‬ ‫بنيانه وهدمه‪ .‬وعبر المرشد عن زهد «اإلخوان» في‬ ‫تس ّلم السلطة ود ّفة الحكم‪« :‬اإلخوان أعقل وأحزم‬ ‫من أن يتقدموا لمهمة الحكم ونفوس األمة على‬ ‫هذا الحال‪ ،‬فال بد من فترة تنتشر فيها مبادئ‬ ‫«اإلخوان» وتسود‪ ،‬ويتع ّلم فيها الشعب كيف ُيؤثر‬ ‫المصلحة العامة على المصلحة الخاصة»‪( .‬رسائل‬ ‫البنّا‪،‬المؤتمرالخامس)‪.‬‬ ‫ونعود إلى ما يقوله طارق البشري عن ظروف‬ ‫عام ‪ 1938‬السياسية عندما قرر «اإلخوان» انتهاز‬

‫الفرصة والبروز‪ .‬فقد كانت معاهدة ‪ 1936‬قد أبرمت‬ ‫وه�زّت شعبية «الوفد» الذي شارك في إبرامها‬ ‫وكان الصراع محتدم ًا بين حزب «الوفد» وبين‬ ‫الملك مستعين ًا بأحزاب أخرى للقضاء على نفوذ‬ ‫الوفد ومكانته‪ ،‬وأرادت هذه األحزاب أن يخلو لها‬ ‫وجه الحياة السياسية من دونه‪ .‬وكان البالط أو‬ ‫سراي الحكم تواق ًا إلى ق ّوة جماهيرية تسند الملك‬ ‫الملك صبي ًا‪ .‬وفي هذا الوقت‪،‬‬ ‫فاروق الذي تولى ُ‬ ‫ثالثينيات القرن العشرين‪ ،‬كانت ألمانيا وإيطاليا‬ ‫تزدادان نفوذ ًا‪ ،‬وكانت نذر الحرب العالمية تتجمع‬ ‫ورأى النظام أن يوثق صلته بمن قد يهيمن على‬ ‫العالم‪ ،‬فجاهر بتعاطفه مع هاتين القوتين‪ ،‬أي‬ ‫«دول المحور»‪ ،‬بتوجيه من «علي ماهر»‪ ،‬رئيس‬ ‫الديوان الملكي‪ .‬وأتاحت ثورة فلسطين ‪1936‬‬ ‫للبنّا ضالته للعمل والتوسع‪ ،‬وأكسبه تأييده الثورة‬ ‫مع الشعب المصري عامة‪ ،‬عطف مفتي فلسطين‬ ‫الحاج أمين الحسيني‪ ،‬واتصل بحكام البالد‬ ‫العربية واإلسالمية وملوكها وبدأ يهاجم السياسة‬ ‫البريطانية‪ .‬كما تقرب إلى البنّا «علي ماهر»‬ ‫والدبلوماسي والوزير عبد الرحمن عزام بصالته‬ ‫العربية الواسعة وميوله القومية‪ ،‬ليستفيدا من‬ ‫نشاطه الجم‪ ،‬وتنظيم جماعته الدقيق‪ ،‬وليكسبا‬ ‫منه دعم ًا لهما في الميدان العربي‪ .‬أما حسن البنّا‪،‬‬ ‫فقد استهدف استغالل هذه الصلة في تقوية نفوذ‬ ‫جماعته‪ .‬وقد أوضح في افتتاحية العدد األول من‬ ‫«مجلة النذير» اإلخوانية‪ ،‬أن الجماعة انتشرت‬ ‫وبلغ عدد شعبها ثالثمئة شعبة‪ .‬وبسبب تنامي‬ ‫ق ّوة «اإلخوان» فيما يبدو‪ ،‬أشارت االفتتاحية إلى‬ ‫أن الجماعة ستنتقل «من دعوة الكالم وحده إلى‬ ‫دعوة الكالم المصحوب بالنضال واألعمال»‪ .‬ثم‬ ‫حدد منهجه بأنه سيبدأ بتوجيه دعوته إلى قادة‬ ‫البلد ورجال السياسة والحكم واألحزاب‪ .‬ووجه البنّا‬ ‫حديثه لـ«اإلخوان» بقوله إنهم لم يكونوا في‬ ‫الماضي يخاصمون أي حزب أو هيئة‪ ،‬وال ينضمون‬ ‫إليه‪ .‬أما اآلن‪ ،‬فلن يكون هذا الموقف السلبي هو‬ ‫الموقف المناسب بل «ستخاصمون هؤالء جميع ًا‪-‬‬ ‫أي األحزاب ورجال السياسة‪ -‬في الحكم وخارجه‬ ‫خصومة شديدة إن لم يستجيبوا لكم»‪،‬ثم اختتم‬ ‫حديثه بقوله‪« :‬وإن لنا في جاللة الملك المسلم أ ّيده‬ ‫الله أم ًال»‪( .‬البشري ص ‪.)48‬‬

‫المهزومون يحلمون بالمنقذ ولو في آخر الدنيا‬ ‫يفاخرون بالملك الناصر صالح الدين الذي مات‬ ‫قبل ‪ 900‬سنة‪ ،‬ويرفعون صور رجب طيب أردوغان‬ ‫رئيس وزراء تركيا‪.‬‬ ‫هذه حال بعض العرب الذين يخترعون صور ًا من‬ ‫التاريخ أو الحاضر‪ ،‬ويقومون بزخرفتها لعل وعسى‬ ‫أن تكون ملهم التغيير‪.‬‬ ‫لكن بناء صورة مثالية للزعماء عادة تصبح‬ ‫مصيدتهم‪ ،‬ه��ذه المصيدة التي أطبقت على‬ ‫أردوغان بعد أن استمتع بضع سنوات بشعبية في‬ ‫العالم العربي‪ ،‬جراء مواقف جارفة جرفته هو نفسه‬ ‫أخير ًا‪.‬‬ ‫أردوغ��ان شخصية تستحق التقدير إلنجازاته‬ ‫على الصعيد التركي‪ ،‬ثم جرب أن يكون طرف ًا في‬ ‫صراعات المنطقة بموقفه الشهير في دعم السفن‬ ‫التركية التي حاولت كسر الحصار عن قطاع غزة‬ ‫وانتهت بالفشل أمام الهجوم اإلسرائيلي خسر‬ ‫المعركة البحرية لكنه كسب حب الكثير من‬ ‫العرب‪ ،‬أيض ًا‪ ،‬تبنى أردوغان موقف ًا متقدم ًا وقوي ًا‬ ‫ضد نظام بشار األس��د في بدايات قمع النظام‬ ‫السوري للمتظاهرين‪.‬‬ ‫إنما خابت توقعات الكثيرين بعد نحو عام ألنه‬ ‫لم ينفذ شيئ ًا من تهديداته لنظام األسد‪ ،‬كانت‬ ‫اآلمال كبيرة من تركيا‪ ،‬كأكبر دولة حدودية مع‬ ‫سوريا‪ ،‬وتملك القوة العسكرية التاسعة في‬ ‫العالم‪ ،‬لم يدخل أردوغ��ان في الحرب واكتفى‬ ‫بخطابات االستنكار‪.‬‬ ‫أردوغ��ان ظن أن وقوفه إلى جانب اإلخوان‬ ‫المسلمين في مصر سينتهي بانتصارهم‪ ،‬لكنه‬ ‫ورط نفسه في وحل السياسة المصرية‪ ،‬وقد‬ ‫حاول صديقه عبد الله غل‪ ،‬رئيس الجمهورية‬ ‫التركية التخفيف من التوتر مع النظام المصري‬ ‫الجديد بإطالق تصريحات مهدئة واستقبال‬ ‫السفير المصري قبيل سحبه‪ ،‬تراكمت العداوات‬ ‫على أردوغان‪ ،‬وخصوص ًا في الداخل التركي‪ ،‬حتى‬ ‫هزه زل��زال فضيحة الصفقة اإليرانية من ذهب‬ ‫ومليارات الدوالرات‪ ،‬التي اتَّهم بها وزراؤه وشركات‬ ‫حزبه‪.‬‬ ‫عرب أردوغان حملوا الالفتات التقليدية للدفاع‬ ‫عن أخطائه‪ ،‬أن القضاء فاسد‪ ،‬والشرطة فاسدة‬ ‫وحزب غولن اإلسالمي متآمر‪ ،‬واإلعالم ضده‪ .‬فإذا‬ ‫كان القضاء فاسد ًا فكيف كان أردوغان يفاخر بأنه‬ ‫يدير دولة مؤسسات‪ ،‬ويستعين بالقضاء للتخلص‬ ‫من العسكر واإلعالميين لنحو ‪ 10‬سنوات؟ إذا كان‬ ‫القضاء والشرطة واإلع�لام كلهم فاسدين فأية‬ ‫دولة كان أردوغان يحكم؟ وإذا كان حليفه حزب‬ ‫غولن اإلسالمي مشبوه ًا ويأتمر بأوامر الحكومة‬ ‫األميركية‪ ،‬فكيف تحالف معه وأوصله إلى الحكم‬ ‫كل هذه السنين؟ اآلن ليست الشرطة وال القضاة‬ ‫وال غولن وحدهم ض��ده‪ ،‬بل حتى رفاقه داخل‬ ‫حزب التنمية والعدالة‪ ،‬مثل صديقه الرئيس غل‬ ‫يريدون التخلص منه‪.‬‬ ‫بصالحياته كرئيس الحكومة قام أردوغان بطرد‬ ‫من حققوا مع وزرائه وأبنائهم في قضية األموال‬ ‫اإليرانية‪ ،‬وق��دم مشروع ًا لوضع القضاء تحت‬ ‫إشراف رئيس الدولة‪ ،‬أي تحت إشرافه! طبع ًا هذه‬ ‫الخطوة زادت من غضب القوى السياسية التركية‬ ‫المختلفة‪ ،‬مما اضطر حزب أردوغان إلى التفاوض‬ ‫مع القوى السياسية الغاضبة للبحث عن حلول‪ ،‬قد‬ ‫يكون إبعاد زعيم العرب أردوغان هو ثمنها‪.‬‬ ‫عرب أردوغان في حال صعبة‪ ،‬ها هم يفقدون‬ ‫الزعيم المختار‪ ،‬وكما رحل صدام وخ َّيب ظنهم‬ ‫نصر الله‪ ،‬وعزل مرسي‪ ،‬قد تكون نهاية الزعيم‬ ‫التركي الذي أحبه كثير من العرب‪ ،‬مع أنه فع ًال‬ ‫لم يواجه إسرائيل‪ ،‬ولم ُيعد مرسي‪ ،‬ولم يقاتل‬ ‫األسد واكتشفنا في النهاية أنه كان يساعد‬ ‫النظام اإليراني بغسل أموالهم وبترولهم في‬ ‫الوقت ال��ذي كانوا يقتلون فيه السوريين‬ ‫والعراقيين‪.‬‬


‫االقت�صادية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫البنك الدولي ‪ ..‬تـوقع نمو عـاملي قـوي‬

‫توقع البنك الدولي زيادة النمو العالمي ألول مرة في ثالثة أعوام‬ ‫مع تحسن وتيرة النمو في االقتصادات المتقدمة وعلى رأسها الواليات‬ ‫المتحدة‪ .‬وتشير التوقعات األكثر تفاؤ ًال التي صدرت يوم الثالثاء‬ ‫الماضي إلى أن االقتصاد العالمي في سبيله أخير ًا للخروج من مرحلة‬ ‫التعافي البطيئة والطويلة التي أعقبت األزمة المالية العالمية‪.‬‬ ‫وتوقع البنك في تقرير اآلفاق االقتصادية العالمية الذي يصدر كل‬ ‫ستة أشهر أن ينمو الناتج المحلي اإلجمالي على مستوى العالم ‪3.2‬‬

‫بالمئة هذا العام مقارنة مع ‪ 2.4‬في المئة في ‪.2013‬‬ ‫وفي التوقعات السابقة للبنك في يونيو تنبأ بأن يسجل معدل النمو‬ ‫العالمي ثالثة بالمئة في ‪.2014‬‬ ‫وقال البنك المعني بمكافحة الفقر إن االقتصاد العالمي بلغ نقطة‬ ‫تحول إذ لم تعد ضغوط التقشف المالي والضبابية السياسية بنفس‬ ‫الوطأة على االقتصادات األكثر غنى‪ .‬وقال كبير االقتصاديين في البنك‬ ‫كاوشيك باسو في التقرير ألول مرة في خمسة أعوام ثمة مؤشرات على‬ ‫بدء تعافي ذاتي بين الدول مرتفعة الدخل في ما يلمح الحتمال انضماها‬ ‫للدول النامية لتصبح محرك ًا ثاني ًا للنمو العالمي‪ .‬ومرة ثانية خفض‬ ‫البنك توقعاته للنمو في الدول النامية إلى ‪ 5.3‬في المئة في ‪2014‬‬ ‫مقارنة بتوقعاته لمعدل نمو ‪ 5.6‬بالمئة في يونيو ‪.‬‬ ‫وسجلت األسواق الناشئة أبطأ وتيرة نمو في العامين الماضيين بعد‬ ‫أن كانت حول ‪ 7.5‬بالمئة قبل األزمة المالية العالمية في ‪.2008‬‬ ‫وذكر أندرو بيرنز كبير معدي التقرير أن النمو القوي قبل األزمة كان‬ ‫انعكاسا لعوامل تتعلق بالدورة االقتصادية‪.‬‬ ‫وقال للصحافيين " ننتقل لمرحلة جديدة نمت فيها الدول النامية‪.‬‬ ‫بمعدل أقرب كثير ًا إلى معدل النمو المستدام األساس لها‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫شل قد تبيع أصو ًالبقيمة ‪ 15‬مليار دوالر‬ ‫بينها حقول يف بحر الشمال‬

‫كشف تقرير صحفي أن شركة رويال داتش‬ ‫شل قد تسعى لبيع أصول بقيمة ‪ 15‬مليار دوالر‬ ‫على مدى العامين المقبلين من بينها حقول‬ ‫في بحر الشمال بعد أن أعلنت الشركة في‬ ‫وقت سابق أن وتيرة التخارج من االستثمارات‬ ‫ستتسارع هذا العام‪.‬‬ ‫ونقلت صحيفة فايننشال تايمز يوم الثالثاء‬ ‫عن مصدر قريب من شل أن الشركة ‪ -‬التي أصبح‬ ‫بن فان بيوردن رئيسها التنفيذي منذ أسبوعين‬ ‫ ستبيع بعض حقول النفط في بحر الشمال‬‫وبعض األصول في قطاع التكرير وبعض‬ ‫المشروعات التي مازالت في مراحلها األولى‪.‬‬ ‫ورفضت شل ‪ -‬ثالث أكبر شركة طاقة يسيطر‬ ‫عليها المستثمرون في العالم ‪ -‬التعقيب على وكانت الشركة البريطانية الهولندية قالت في‬ ‫أكتوبر إنها سترفع وتيرة التخارج في ‪ 2014‬و‬ ‫التقرير‪.‬‬ ‫وتتعرض شل ونظيراتها لضغوط متزايدة ‪ 2015‬للحفاظ على استمرار التدفقات النقدية‬ ‫من المستثمرين لخفض النفقات في ظل بعد أن توقعت أن تصل النفقات الرأسمالية إلى‬ ‫ارتفاع التكاليف وضعف توقعات أسعار النفط‪ .‬ذروتها في ‪ 2013‬مسجلة ‪ 45‬مليار دوالر تقريب ًا‬

‫«سامسونغ» ترصد ‪ 47‬مليار دوالر لالستثمار يف ‪2014‬‬

‫الذهب يرتاجع بانتعاش‬ ‫سوق األسهم‬ ‫تراجع الذهب للجلسة الثانية األربعاء مبتعد ًا عن أعلى‬ ‫مستوياته في شهر إذ أن انتعاش أسواق األسهم الذي‬ ‫حفزت إليه بيانات قوية عن مبيعات تجارة التجزئة‬ ‫األمريكية أضعفت من جاذب��ة المعدن النفيسة للباحثين‬ ‫عن مالذ آمن‪.‬‬ ‫وسجل سعر الذهب في المعامالت الفورية ‪1243.19‬‬ ‫دوالر ًا ألوقية منخفض ًا ‪ .% 0.1‬وكان الذهب قد سجل‬ ‫أعلى مستوى له في شهر ‪ 1255.00‬دوالرا الثالثاء قبل‬ ‫إغالقه منخفضا ‪.% 0.7‬‬ ‫وهبط سعر الفضة في المعامالت الفورية ‪% 0.15‬‬ ‫إلى ‪ 20.18‬دوالر ًا لألوقية وانخفض البالتين ‪ % 0.18‬إلى‬ ‫‪ 1423.75‬دوالر ًا لألوقية وكذلك البالديوم الذي خسر‬ ‫‪ % 0.25‬مسجال ً ‪ 735.25‬دوالر ًا لألوقية‪.‬‬

‫كشفت مجموعة «سامسونغ»‪ ،‬أكبر مجموعة اقتصادية‬ ‫في كوريا الجنوبية‪ ،‬الثالثاء أنها تعتزم استثمار نحو ‪50‬‬ ‫تريليون وون (‪ 47.2‬مليار دوالر) خالل العام الحالي‪.‬‬ ‫وبحسب وكالة األنباء األلمانية‪ ،‬جاء ذلك على لسان لي‬ ‫سانغ هون‪ ،‬رئيس شركة «سامسونغ إلكترونيكس»‪ ،‬ردآ على‬ ‫أسئلة صحافيين بعد لقاء إفطار استضافه وزير التجارة‬ ‫لمجموعات الشركات الـ‪ 30‬الكبرى في البالد‪.‬‬ ‫وأضاف «لي» أنه بالنظر إلى وجود «سامسونغ» في‬ ‫السوق‪ ،‬فإن خطة التوظيف لعام ‪ 2014‬يتوقع أيض ًا‬ ‫أن تكون مماثلة لخطة العام الماضي‪ ،‬رغم التحديات‬ ‫االقتصادية‪ ،‬ويقدر بأن مجموعة «سامسونغ» وظفت ‪26‬‬ ‫ألف موظف جديد العام الماضي‪.‬‬

‫تريليون وون العام الماضي مقارنة مع ‪ 45‬تريليون وون‬ ‫في عام ‪.2012‬‬ ‫وقالت مصادر إن مجموعة «سامسونغ» تهدف إلى‬ ‫توسيع االستثمار في قطاع التكنولوجيا الحيوية هذا العام‪،‬‬ ‫مع إنفاق كل من ذراعها اإللكترونية وشركة «سامسونغ‬ ‫إيفرالند»‪ ،‬والشركة القابضة‪ 84.7 ،‬مليار وون لشراء أسهم‬ ‫جديدة تصدر من قبل شركة «سامسونغ بايولوجيك» الشهر‬ ‫المقبل‪.‬‬ ‫وتأسست «سامسونغ بايولوجيك» في أبريل عام ‪2011‬‬ ‫كجزء من خطة «سامسونغ» إليجاد محرك نمو جديد من‬ ‫وظلت المجموعة تشهد زيادة مطردة في االستثمار خالل تنويع أعمالها خارج مجال اإللكترونيات االستهالكية‬ ‫السنوي في المرافق والبحث والتطوير‪ ،‬حيث خصصت ‪ 49‬واألجهزة النقالة‪.‬‬

‫أمريكا ‪ ..‬مشروع قانون إلنفاق ‪ 1.1‬تريليون دوالر‬ ‫بند ًا نفقات كل وكالة فيديرالية خالل‬ ‫السنة المالية الجارية التي تنتهي‬ ‫في ‪ 30‬سبتمبر من هذه السنة ويقع‬ ‫مشروع القانون الذي اتفق عليه الحزبان‬ ‫في ‪ 1582‬صفحة‪ .‬وأبدى المفاوضان‬ ‫البرلمانيان السناتور الديمقراطي باربرا‬ ‫ميكولسكي والنائب الجمهوري هال‬ ‫روجرز‪ ،‬ارتياحهما لـ «التوصل إلى اتفاق‬ ‫عادل وبمشاركة الحزبين حول التمويل‬ ‫الفيديرالي للعام الحالي» وقاال في بيان‬ ‫مشترك‪« :‬على رغم خالفاتنا الكثيرة‬ ‫وضيق الوقت‪ ،‬تمكنّا من الخروج‬ ‫باقتراح لقانون متين يحترم اإلطار‬ ‫المحدد في اتفاق موراي ‪ -‬راين (حول‬ ‫الموازنة)‪ ،‬ويبقي اإلدارات مفتوحة‬ ‫ويبعد الغموض وانعدام االستقرار‬ ‫االقتصادي»‪.‬‬

‫كشف مفاوضون في الكونغرس‬ ‫األمريكي عن مشروع قانون لإلنفاق‬ ‫بقيمة ‪ 1.1‬تريليون دوالر‪ ،‬لتعزيز تمويل‬ ‫الجيش والبرامج الداخلية والحؤول دون‬ ‫توقف نشاطات الحكومة االتحادية‬ ‫مرة أخرى‪ ،‬ويخفف المشروع خفوضات‬ ‫في اإلنفاق من طريق تقديم ‪45‬‬ ‫بليون دوالر إضافية للتمويل العسكري‬ ‫والبرامج الداخلية للسنة المالية ‪2014‬‬ ‫لتصل إلى ‪ 1.012‬تريليون دوالر‪ ،‬ومبلغ‬ ‫‪ 85.2‬بليون دوالر لتمويل الحرب في‬ ‫أفغانستان‪ .‬وبذلك ّ‬ ‫تمكنت الواليات‬ ‫المتحدة هذا األسبوع من إبعاد شبح‬ ‫شلل جديد في اإلدارات الفيديرالية‬ ‫نهائي ًا‪ ،‬مع التوصل إلى اتفاق مساء الجمهوريين والديمقراطيين مشروع‬ ‫أمس في الكونغرس حول قانون المالية قانون الموازنة الذي عملوا عليه‬ ‫قالت وزارة المالية اليونانية إنها بصدد تحقيق فائض لعام ‪ .2014‬ونشر المفاوضون عن طيلة األسابيع الماضية‪ ،‬ويحدد بند ًا‬ ‫أولي في موازنة عام ‪ ،2013‬وهو هدف رئيس منصوص‬ ‫عليه في اتفاقيات اإلنقاذ التي أبرمتها‪.‬‬ ‫وقال نائب وزير المالية كريستوس ستايكوراس‬ ‫الثالثاء إن الفائض األولي ‪-‬الذي يستثني تكلفة دفع‬ ‫فوائد على الديون القائمة‪ -‬يبلغ ‪ 691‬مليون يورو‬ ‫ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية بشكل الرئيس لبورصة مصر إلى أعلى مستوياته منذ‬ ‫(‪ 956‬مليون دوالر)‪.‬‬ ‫وتوقع أن يكون الفائض األولي عن اإلنفاق الحكومي غير مسبوق منذ أكثر من ثالثة أعوام‪ ،‬وذلك مايو ‪ . 2010‬وقفز المؤشر المصري الرئيس‬ ‫العام ‪ 812‬مليون يورو (‪ 1.1‬مليار دوالر)‪ .‬وسوف يتم في تعامالت اليوم األول للتصويت في ‪ 1.97‬بالمائة إلى ‪ 7257‬نقطة‪.‬‬ ‫وبلغت قيم التداول ‪ 176.995‬مليون‬ ‫االستفتاء على الدستور الجديد للبالد‪ ،‬فيما بدا‬ ‫إصدار الرقم الرسمي في غضون شهر تقريبا‪.‬‬ ‫ووعدت اليونان بضبط موازنتها قبل مدفوعات استجابة من المستثمرين لتوقعات استقرار جنيه في أول نصف ساعة من لتداول‪ ،‬وتمثل‬ ‫الفائدة لتكون مؤهلة للحصول على صفقة مرتقبة األوضاع مع استمرار خطة الطريق للمرحلة هذه القيم سيولة مرتفعة للسوق لم تشهدها‬ ‫منذ سنوات‪.‬‬ ‫االنتقالية‪.‬‬ ‫لتخفيف عبء الديون في وقت الحق هذا العام‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة رويترز عن كريم عبد العزيز‪،‬‬ ‫وفي بداية معامالت الثالثاء ارتفع المؤشر‬

‫اليونان‪ ..‬نحو تحقيق فائض‬ ‫بموازنتها‬

‫ارتفاع غري مسبوق لبورصة مصر‬

‫اللرية الرتكية تفقد ‪ % 7‬من قيمتها‬ ‫تراجعت الليرة التركية مقتربة من مستويات منخفضة قياسية‬ ‫الثالثاء‪ ،‬بعدما أظهرت بيانات اتساع عجز ميزان المعامالت الجارية‬ ‫في نوفمبر‪ .‬وضغط تحقيق حول فساد ه َّز الحكومة التركية إضافة‬ ‫إلى خطط الواليات المتحدة لتقليص برنامجها التحفيزي الضخم‬ ‫على الليرة لتفقد أكثر من ‪ % 7‬من قيمتها منذ منتصف ديسمبر‬ ‫مع أول ظهور لفضيحة الفساد‪ .‬واتسع عجز المعامالت الجارية إلى‬ ‫‪ 3.94‬مليون دوالر في نوفمبر من ‪ 2.89‬مليار دوالر في الشهر الذي‬ ‫سبقه ورغم أن العجز جاء أقل مما كانت تخشاه األسواق إال أنه لم‬ ‫يكن كافي ًا إلحداث تحسن يبهج تلك األسواق‪ .‬وهبطت الليرة إلى‬ ‫‪ 2.1911‬ليرة مقابل الدوالر من ‪ 2.1800‬ليرة مقابل الدوالر في وقت‬ ‫سابق في الصباح‪.‬‬

‫من األهلي إلدارة صناديق االستثمار قوله‪:‬‬ ‫"السوق يتفاعل إيجابي ًا مع ما يحدث على‬ ‫أرض الواقع من أحداث سياسية‪ ..‬أسعار األسهم‬ ‫مازالت منخفضة والمؤشر يتحرك أسرع من‬ ‫األسعار‪".‬‬ ‫وترجح التوقعات أن يخرج المصريون‪،‬‬ ‫الذين امتألت بهم شوارع مصر وميادينها‬ ‫في احتجاجات مناهضة لمرسي وحكم جماعة‬

‫اإلخوان المسلمين قبل أشهر‪ ،‬بأعداد كبيرة‬ ‫للتصويت بنعم على التعديالت الدستورية في‬ ‫االستفتاء الذي يجري على يومين‪.‬‬ ‫وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في‬ ‫األوراق المالية لرويترز‪" :‬السوق يستهدف‬ ‫اآلن مستوى ‪ 7700‬نقطة ‪ ..‬اإلقبال المكثف‬ ‫على االستفتاء خطوة إيجابية كبيرة للسوق‪".‬‬


ůǟŔđ

ŅŜī ŅŜ ŅŜīç Ŝīīçī Ŝīç ôŔ÷îŃŎŀĬÎíōõśîĜ÷śíóčíďō õîŃĊĈĿíōčîńüøēŜĿôŔňòĿíôĻĎė ôŃîķçôŔ÷îŃŎŀĬńĿíōõśîĜ÷śíóčíďŎĿôĬñîøĿíõîŃĊĈĿíōčîńüøēŜĿôŔňòĿíôĻĎėŁĐøĬ÷ .2014ôňēôœčîńüøēíĪœčîĘŃ õîŃĊĈĿíōõíčîĘøēŜĿ ôŔòňÿŗíōôŔňģŎĿí ð÷îļńĿíōõîĻĎĘĿíĪŔńĀĿôĻĎĘĿíņŀĬ÷íČŌñ ôĻĎĘĿíĩōĎijĊăãŐĿçčŎĠĄĿîñĺĿċōiîŌœĊĿņœĉčŎńĿíľĀĔñľŔĀĔøĿíŒijôòįíĎĿíôŔēĊňŌĿí ôŔĿîøĿí

ĝĴƼƼſĴƼƼĩƼƼŨė ĘƀěƀŨ Ğŝƀĭń ūĺƼƼġƼƼŕƼƼĠ  ĞƀŬŹſ ĞƼƼƀƼƼŰǟƼƼŔđ ĞƼƼĬĘƼƼĽƼƼŬ ņƀŅıĠ ƁŬĴıŨė ĜŰĘĩŨĘĚ ŮġŶĠ ĘŶĠĘĭŝń ĸěŔ ĝijĘƼƼĽƼƼŨė ǩŕŜ ȟžķĘƼƼšƼƼŕƼƼŨėŸžķĘƼƼĩƼƼġƼƼŨėŸ ǝ ŲƀěŘėĸŨėŸ ĞōŁŰǢė ųĶŶŨ ŲƀŨŸėĺŭŨė ĞġŠĐŬ Ÿč ĞŭĔėij ĞƀŰǟŔđ ğĘĬĘĽŬ ĺĩĬ ůǟŔǤė ĝķėijđ ĜġťŭĚ ŧĘŅĠǞĘĚ ĝķijĘěŭŨė ůč ĞŝƀĭŅŨė ĸĽſ ĘŭŤȟĞŝƀĭŅŨĘĚ ğĘŰǟŔǥŨĞĭŝŅŨėųĶŵŲŬĘƿ ěŰĘĨņŅıĠ ĞſĺŬķķĘŕļĎĚŸĞƀŅıŁŨėĞƀŬĴıŨė 0916684681ƼŵķĘĽŝġļǞėŸčĜũōũŨ

ĺøăîĔŃĐĀăí ŅŗíôŔŇŜīśí

0912140911ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíôœōíĐĿíĩčîėĒŀñíĎģĩĎij 0913179185ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíàîĠŔòĿíĎĠćŗíľòĀĿíĩĎij 0913235055ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíŅîœĎįŒñĎİĿíľòĀĿíĩĎij 0925051365ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíîŌòēîŌòēĩφij 0913538808ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíô÷íĎĜŃŐĤēŎĿíĩĎij 0925190868ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíô÷íĎòěôœōíĐĿíĩĎij 0925021810ĽîĸňĿíIJ÷îŌĿíőďîİňñőďîİňñĩĎij ôĻĎĘĿîñņŔĜøĈńĿíĪŃŊøĬÿíĎŃōĝĎİĿííČŌĿóĊĬńĿíľŔĀĔøĿíġōĎėŁŜøēśĺĿċō ĝĎİĿôñŎŀĤńĿíĶëîûŎĿíłŔŀĔ÷ōõîŇîŔòĿíôijîĻàîĴŔøēíņŔăŐĿçôŔńēĎĿíľńĬĿíõîķōãĽŜć óŎīĊĿíõîģíĎøėíņńğņŃŅŎļŔēĎŃŗííČŋŅãōôĻĎĘĿîñĊńøĬńĿíĵîŔĔĿíĶijōľŔĀĔøĿí ôĻĎĘŀĿôŔŀòĸøĔńĿíõíàîĤĬŀĿ ľŃîļĿîñľŔĀĔøĿíàîİĿçłøŔēĺĿċôĴĿîĈŃôĿîăŒijōĩĎijņŃĎüĻãŒijľŔĀĔøĿíôŔÿíōĉďíŁĊīôĨăŜŃ


‫محليات‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 350‬‬

‫‪8‬‬

‫لتداول‬

‫وع من ا‬

‫ممن‬

‫وليمة‬ ‫جعلني‬ ‫عمي‬ ‫ابــن‬ ‫‪..‬‬ ‫جميلة‬ ‫‪،،‬‬

‫‪ ‬األربعاء‪ ..‬منتصف‬ ‫نوفمبر ‪ ..‬السابعة‬ ‫صباح ًا‪ ..‬السماء مل َّبدة‬ ‫بالغيوم‪ ،‬وصرير الرياح‬ ‫ُيجبر األشجار على‬ ‫الحفيف ‪ ..‬إنها تنتظر‬ ‫َ‬ ‫خلف باب البيت‪..‬‬ ‫دقات قلبها المتسارعة‬ ‫ُّ‬ ‫تشق صمت‬ ‫تكاد‬ ‫المكان‪ ..‬صوت سيارة‬ ‫ْ‬ ‫‪ ‬فتحت الباب‬ ‫تقترب‪..‬‬ ‫ْ‬ ‫وصعدت مسرعة بجوار‬ ‫السائق‪ ..‬عقارب الساعة‬ ‫تشير إلى الثامنة‬ ‫صباح ًا‪  ..‬تعالى رنين‬ ‫جرس مدرسة الحي‬ ‫الثانوية‪ ..‬البنات وقفن‬ ‫في الصف‪ ..‬طابور‬ ‫الصباح انتهى عند‬ ‫الثامنة والنصف‪.‬‬

‫رصد ‪ :‬هدى الشيخي‬

‫َّ‬ ‫دق ج��رس الحصة األول���ى ‪ ..‬تساءلت ليلى‬ ‫وع��ائ��ش��ة وه��م��ا تتجهان إل��ى الفصل «أي��ن‬ ‫جميلة؟»‪« ..‬ربما بصحبة عاطف كعادتها»‪..‬‬ ‫«ال أعتقد فهي حريصة على عدم التغ ُّيب عن‬ ‫ومكثت في‬ ‫المدرسة»‪« ..‬لعل مكروه ًا أصابها‬ ‫ْ‬ ‫البيت» ‪ ...‬الثانية عشرة ظهر ًا وخمس وأربعون‬ ‫دقيقة‪ ..‬جرس االنصراف ‪ ..‬الطالبات يزدحمن‬ ‫للخروج من باب المدرسة ‪ ..‬ليلى وعائشة اتجهتا‬ ‫إلى ِّ‬ ‫محل ‪ ‬الهدايا ‪ ‬بالجهة المقابلة‪« ..‬مرحب ًا‬ ‫عاطف»‪ «..‬ه َال يا بنات كيف أحوالكن‪ ،‬إن‬ ‫شاء الله تمام» ‪«..‬جميلة غايبة اليوم كانت‬ ‫معاك ؟»‪ «..‬والله ما شفتها بس كنت بستناها‬ ‫الصبح بالبيت زي العادة وما جتش »…« آه‬ ‫يمكن تكون ‪ ‬مريضة»‪«..‬مانعرفش‪  ،‬طمنوني‬ ‫عليها‪ ،‬ألني حاولت أحكيها خطها مسكر»…‪.‬‬ ‫الواحدة ‪ ‬ظهر ًا ‪ ..‬جرس الباب ‪ .. ‬األم تتقدم‬ ‫تجاهه بخطوات ‪ ‬واسعة ‪« ..‬كيف حالكن يا‬ ‫بنات» ‪  .. ‬قابلت األم ابتسامة الفتاتين ‪ ‬بقلق‬ ‫انعكس على مالمحها ‪ ..‬قامت بدفعهما للخارج‬ ‫وتقدمت نحو المدخل‪.‬‬ ‫‪ ‬وبحثت في الشارع ��عينيها قبل أن توجِّ ه‬ ‫سؤالها ‪ ‬لهما ‪« ..‬وين جميلة ؟ بنتي فيها‬ ‫ح��اج��ة ؟ ش��ن ص��اي��ر ‪ ‬اح��ك��ي��ن» ‪ ...‬وقفت‬ ‫الصديقتان في جمود‪  ،‬في حيرة من أمرهما ‪..‬‬ ‫هل كان تصرفهما صحيح ًا أو أنه سيؤدي إلى‬ ‫كارثة ‪..‬؟! وأمام لهفة األم وفزعها ‪ ‬وإصرارها‬ ‫‪ ..‬نطقت إحداهما بأحرفها المتلعثمة ‪ ‬إنها لم‬

‫‪،،‬‬

‫خشيت مصارحة‬

‫األسرة ولم تدرك‬

‫‪،،‬‬

‫حقيقة العواقب‬

‫تأت اليوم إلى المدرسة‪..‬‬ ‫وب��دأت األم في الصراخ‪ ،‬وهي تنادي على‬ ‫زوجها وأبنائها «شفوها وين‪ ،‬اقتلوها‪ ،‬أكيدة‬ ‫مع الفلسطيني قاعدة»‪ ..‬هرع األخ األصغر إلى‬ ‫حيث ‪ ‬محل «عاطف» ودخ��ل عليه‪ ،‬وأحكم‬ ‫قبضته على رقبته سائ ًال إياه «أين أختي ؟»‬ ‫إال أن ذلك المسكين لم يكن يعلم أين هي‪..‬‬ ‫عاطف هو شاب فلسطيني كان على عالقة‬ ‫بجميلة دام��ت أربعة أع��وام مذ كانت في‬ ‫مدرستها اإلع��دادي��ة‪ ،‬وح���اول م���رار ًا إقناع‬ ‫والدها‪ ‬بأنه ال��زوج المناسب البنته‪ ،‬ولكن‬ ‫األب ‪ ‬لم يكن ليقتنع‪ ،‬ورفض زواجهما‬ ‫وك��ان م��ص � ّر ًا على أن ابنته ل��ن يزفها إال‬ ‫مواطنها؛ أي ‪ ‬شاب ليبي ‪...‬‬ ‫َّ‬ ‫وتدخل الكثيرون إلقناع األب ومحاولة عدوله‬ ‫عن رأيه؛ خاصة وأن ذاك الشاب العربي ‪ ‬يحمل‬ ‫جميع مؤهالت الزواج؛ فهو يمتلك بيت ًا خاص ًا‬ ‫به‪ ،‬وله تجارته التي يقتات منها‪ ،‬واألهم من‬ ‫ذلك أن كالهما مقتنع بفكرة ارتباطه باآلخر ‪..‬‬ ‫غابت شمس تلك اليوم ولم تظهر جميلة‬ ‫ً‬ ‫سائلة عنها‪،‬‬ ‫وباتت األم تطرق باب صديقاتها‬ ‫وهنا ب��دأت الشكوك واإلشاعات‪ ‬تظهر في‬ ‫الحي‪ ..‬وساهم عاطف في البحث عن محبوبته‬ ‫الضائعة‪  ..‬مع بزوغ فجر اليوم التالي ‪ ‬جاءهم‬ ‫ابن الجيران الذي يعمل في أحد مراكز الشرطة‬ ‫وأخبرهم ‪ ‬بأنهم وج��دوا جميلة ملقاة على‬ ‫شاطئ البحر وهي غائبة عن الوعي‪..‬‬ ‫يفيد المصدر أن جميلة التي كانت على‬ ‫�ال ج��د ًا من الجمال اكتشف ابن‬ ‫ق��در ع� ٍ‬ ‫عمها األكبر حقيقة تر ُّددها على محل ذاك‬ ‫الشاب كل صباح لتتبادل معه أط��راف‬ ‫الحديث‪ ،‬وحينما يصل إلى مسامعها رنين‬ ‫ً‬ ‫مسرعة لتتوجه‬ ‫جرس طابور الصباح تخرج‬ ‫إل��ى مدرستها ‪ ..‬فلم ‪ ‬يكن منه إال أنه‬ ‫انتهز الفرصة كذئب بشري لنصب شباكه‬ ‫لإليقاع بفريسته الضعيفة ‪ ‬ليشبع غريزته‬ ‫ويستمتع بجمال مالمحها وقوامها‪  ..‬فأقدم‬ ‫على تهديدها‪ ‬بأنها إما أن تخرج معه أو‬ ‫أن يفضح أمرهما‪ ،‬وحينها سوف يتعرض‬ ‫حبيبها لغضب أشقائها الذين لن تأخذهم‬

‫به شفقة وال رحمة ‪ ..‬ووعدها بأنه سيحافظ‬ ‫على عذريتها‪ ،‬وسيكون األمر لمرة‬ ‫واحدة فقط‪ ،‬وهو مقابل سكوته عن تلك‬ ‫اللقاءات البريئة‪ ..‬وبعد تفكير لم تجد‬ ‫أمامها سوى الموافقة على عرضه؛ خشية أن‬ ‫ين ِّفذ وعيده وتخسر حبيبها‪ ،‬أو يطاله ‪ ‬أي‬ ‫ض��رر ‪ ...‬وبالفعل اتفقت معه على أن‬ ‫يأتي الصطحابها ‪ ‬عند السابعة صباح ًا‪،‬‬ ‫فالشمس لم تكمل شروقها بعد‪ ،‬وسيكون‬ ‫الشارع ‪ ‬خالي ًا إال من بعض القطط ‪ ‬التي‬ ‫كانت تعبث بأكياس القمامة بحث ًا عن وجبة‬ ‫إفطارها‪ ..‬وبالفعل اتجه بها ابن العم إلى‬ ‫شقة أحد أقرانه الذي ما إن وقعت عيناه‬ ‫عليها حتى س��ال لعابه ه��و اآلخ��ر‪ ،‬وب��ات‬ ‫يفكر كيف يحصل عليها‪ ..‬وق َّر ر هذا األخير‬ ‫االستعانة ‪ ‬باثنين من أصدقائه ‪ ‬ليتقاسموا‬ ‫هم بصحبتها‬ ‫معه الوليمة ‪ ..‬وبالفعل ما إن َّ‬ ‫للخروج حتى اعترض صديقه الطريق قائ ًال‬ ‫«وي��ن ماشي قبل ما ناخذوا حصتنا ‪ ‬نحن‬ ‫وال���ش���اب؟» ح����اول ‪ ‬ال���دف���اع ع��ن اب��ن��ة‬ ‫ع��م��ه ول��ك��ن أح��ده��م ‪ ‬ض��رب��ه على‬ ‫رأس��ه ‪ ‬فسقط مغشي ًا‪ ‬عليه‪..‬‬ ‫ول���م ي��ص��ل ص���وت ص��راخ‬ ‫جميلة ال��ت��ي ان��ه��ارت‬ ‫ب��ال��ب��ك��اء م���ن ش��� َّد ة‬ ‫ال����خ����وف‪  ،‬فلقد‬ ‫أدرك����ت م��ا ال��ذي‬ ‫ي���ن���ت���ظ���ره���ا‪..‬‬ ‫ق����ام ث�لاث��ت��ه��م‬ ‫باغتصاب الفتاة‬ ‫ال���ت���ي ‪ ‬ف��ق��دت‬ ‫ال��وع��ي وأل��ق��وا‬ ‫بها على الشاطئ‬ ‫‪.....‬‬ ‫وف����ي ال���خ���ت���ام‪..‬‬ ‫جميلة التي خشيت‬ ‫م���ص���ارح���ة أس��رت��ه��ا‬ ‫بحقيقة ت��ه��دي��دات ابن‬ ‫عمها لها ‪ ‬لم تدرك ‪ ‬حقيقة‬ ‫عواقب ‪ ‬ما أقدمت عليه‪ ..‬خاصة‬

‫الصراحة مع‬

‫األبناء تحميهم‬ ‫من االنزالق نحو‬ ‫المجهول‬

‫‪،،‬‬

‫وأن جميع أف��راد أسرتها ‪ ‬كانوا على خالف‬ ‫معها بسبب إصرار ‪ ‬ذاك الشاب على الزواج بها‪..‬‬ ‫علينا أن ‪ ‬نوجد مساحة من الصراحة ‪ ‬مع أبنائنا‬ ‫حتى ال يتجهون إلى المجهول حينما توصد جميع‬ ‫األبواب أمامهم ‪...‬‬ ‫وإلى الملتقى‪..‬‬


‫متابعات‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 350‬‬

‫المـدرسية‬ ‫التطعيمــات‬ ‫حملـة‬ ‫انطـالق‬ ‫‪،،‬‬ ‫شرع قسم الصحة المدرسية‬ ‫من خالل وحدات الصحة‬ ‫المدرسية بمكتب الرعاية‬ ‫الصحية األولية ‪ /‬طرابلس‬ ‫بتنفيذ حملة تطعيم تالميذ‬ ‫المؤسسات التعليمية‬ ‫المستجدين من المرحلة‬ ‫االبتدائية ( أولى ابتدائي )‬ ‫و الصف التاسع من المرحلة‬ ‫اإلعدادية ( ثالث‪ ‬إعدادي)‬ ‫وتطعيم البنات بسن ‪15‬‬ ‫سنة ‪.‬‬ ‫حيث إن اللقاحات المقررة‬ ‫لهذه الفئات حسب اآلتي ‪ :‬‬ ‫‪ - 1‬أولى ابتدائي ‪- OPV‬‬ ‫التهاب السحايا المقترن‬ ‫( ‪ )A.C.Y.W135‬طعم الثنائي‬ ‫البكتيري ‪ -‬الخناق ‪ +‬الكزاز‬ ‫(‪.)T.d‬‬ ‫‪ - 2‬ثالث إعدادي ـ‪OPV‬‬ ‫ طعم الثنائي البكتيري ‪-‬‬‫الخناق ‪ +‬الكزاز (‪)T.d‬‬ ‫‪ - 3‬البنات بسن ‪ 15‬سنة ‪/‬‬ ‫طعم فيروس الورم الحليمي‬ ‫البشري ( ‪ )H.P.V‬ثالث‬ ‫جرعات ( ‪.) 6-2-0‬‬ ‫متابعة ‪ /‬نهلة علي‬ ‫تصوير ‪ /‬سالم شعرانة‬

‫ه��ذا وق��د ذك��ر موقع مكتب الرعاية الصحية‬ ‫األولية‪ /‬طرابلس عدة وحدات للصحة المدرسية‬ ‫بالمرافق الصحية المقترحة الستقبال طلبة‬ ‫المدراس خالل فترة أيام التحصين المدرسية وهي‬ ‫كاآلتي ‪:‬‬ ‫منطقة تاجوراء– عين زارة وتشمل‪ :‬العيادة‬‫المجمعة أبوشوشة‪ -‬المركز الصحي الحميدية‪-‬‬ ‫المركز الصحي سيدي خليفة‪ -‬المركز الصحي‬ ‫النصب التذكاري ‪ -‬المركز الصحي القرقني‪.‬‬ ‫ منطقة شرق طرابلس وتشمل‪ : ‬المركز‬‫الصحي الجهاد‪ -‬المركز الصحي االنعتاق سوق‬ ‫الجمعة‪ -‬المركز الصحي الهاني –‪ ‬وحدة الرعاية‬ ‫رأس حسن ‪ 20 -‬أغسطس ‪ -‬الحي الجامعي‪. ‬‬ ‫ منطقة وسط طرابلس وتشمل ‪ :‬المركز‬‫الصحي هايتي‪ -‬المركز الصحي شارع الجمهورية‪-‬‬ ‫المركز الصحي فشلوم‪ -‬المركز الصحي شهداء‬ ‫المنشية‪ -‬المركز الصحي األكواش‪ -‬المركز الصحي‬ ‫عمر المختار‪ -‬المركز الصحي أبو مليانة ‪ -‬المركز‬ ‫الصحي شارع الزاوية ‪.‬‬ ‫ منطقة جنوب طرابلس‪ ‬وتشمل‪ :‬المركز‬‫الصحي االنعتاق أبوسليم‪ -‬المركز الصحي سيدي‬ ‫سليم‪ -‬المركز الصحي المشروع الزراعي‪ -‬المركز‬ ‫الصحي باب بن غشير‪ -‬المركز الصحي حي دمشق‪-‬‬ ‫المركز الصحي الهضبة الحرة ‪ -‬االنتصار ‪ -‬حي‬ ‫المجاهدين‪. ‬‬ ‫ منطقة غرب طرابلس وتشمل ‪ :‬المركز‬‫الصحي قرقارش‪ -‬وحدة الرعاية حطين ‪ -‬المركز‬ ‫الصحي حي األندلس‪ -‬المركز الصحي القادسية‪-‬‬ ‫المركز الصحي الغيران ‪ -‬المركز الصحي الطشاني‬ ‫– الكرامة ‪ -‬المركز الصحي السياحية ‪.‬‬ ‫وبهذا الصدد كان لليبيا الجديدة زيارة‬ ‫لبعض من هذه المراكز لالطالع‬ ‫ع��ل��ى س��ي��ر عملية إع��ط��اء‬ ‫التطعيمات للمستهدفين‬ ‫في هذه الحملة فكان‬ ‫لنا لقاء األول مع ‪...‬‬ ‫السيد ‪ /‬يوسف‬

‫‪،،‬‬

‫ليبيا تعتبر من‬ ‫الدول المتقدمة‬ ‫في مجال‬ ‫التطعيمات‬

‫‪،،‬‬

‫ال��م��ب��روك (م��دي��ر مستوصف‬ ‫توثيق كافة التطعيمات التي‬ ‫فشلوم)‬ ‫خضع لها الطالب في هذا الكتيب‬ ‫و ال��ذي أوض��ح في بداية ح��واره أن‬ ‫‪ ،‬وهذه التطعيمات يتم إقرارها من‬ ‫وزارة الصحة قبل ثورة السابع عشر‬ ‫قبل لجنة فنية علمية وهي تعتبر‬ ‫من فبراير كانت تشكل فرق ًا صحية‬ ‫تطعيمات إجبارية للوقاية من هذه‬ ‫تتجه للمدارس إلعطاء التطعيمات‬ ‫األمراض‪.‬‬ ‫ل���ل���ط���ل���ب���ة ف��ي‬ ‫الطاهر النعاس وذك���ر ال��س��ي��د ال��ط��اه��ر أن ه��ذه‬ ‫مدارسهم‪ ،‬ولكن بعد‬ ‫الحملة قد بدأت منذ بداية عطلة‬ ‫ث���ورة السابع عشر‬ ‫نصف السنة ‪ ،‬ونسبة اإلقبال ألخذ‬ ‫م��ن ف��ب��راي��ر ارت��أت‬ ‫التطعيمات إلى اآلن يعتبر ضعيف ًا نسبي ًا على أمل‬ ‫الجهات المسؤولة‬ ‫أن تزيد نسبة المقبلين على إجراء هذه التطعيمات‬ ‫أن يقوم ولي األمر‬ ‫في األيام القادمة‪.‬‬ ‫وأك����د ال��س��ي��د ال��ط��اه��ر أن‬ ‫ب��اص��ط��ح��اب ابنه عزالدين دلة‬ ‫شخصيا إلى المراكز‬ ‫التطعيمات متوفرة بكميات‬ ‫الصحية ليطمئن‬ ‫ك��اف��ي��ة ‪ ،‬ك��م��ا أن���ه تتوفر‬ ‫على كيفية إعطاء التطعيمات بطريقة‬ ‫لدى المركز الكوادر الكافية‬ ‫سليمة ‪.‬‬ ‫الستيعاب األع���داد القادمة‬ ‫وأضاف السيد يوسف‬ ‫إلج��راء التطعيمات ‪ ،‬فليس‬ ‫أريد أن أطمئن الجميع‬ ‫يوسف المبروك هناك أي نقص ل��دى المركز‬ ‫ب���أن عملية إع��ط��اء‬ ‫واألمور تسير على خير ما يرام‪.‬‬ ‫ال��ت��ط��ع��ي��م��ات تسير‬ ‫السيدة ‪ /‬أم��ي��رة م���رزوق (اختصاصية‬ ‫ب��ش��ك��ل م��م��ت��از دون‬ ‫اجتماعية)‬ ‫أي ع��راق��ي��ل ت��ذك��ر‪،‬‬ ‫قالت بداية أود التنويه على مسألة مهمة جد ًا أال‬ ‫وب��ش��ه��ادة منظمة‬ ‫وهي أن بعض المدارس يتم قبول الطلبة فيها‬ ‫الصحة العالمية فإن خليفة العماري‬ ‫دون أن يكون لهم ملفات صحية وهذه تعتبر‬ ‫دولة ليبيا تعتبر من‬ ‫كارثة ‪ ،‬لذلك أنا أناشد المدارس على أن تدقق أكثر‬ ‫ال��دول المتقدمة في مجال التطعيمات‪ ،‬حيث بخصوص هذا الموضوع وأن تكون على قدر من‬ ‫تعتبر ليبيا من ال��دول التي قضت على مرض المسؤولية ‪ ..‬وأضافت أميرة مؤكد على أهمية‬ ‫شلل األطفال بالكامل ‪ ..‬وختم السيد يوسف أن يخضع الطالب للتطعيمات دوريا وفقا لجدول‬ ‫قوله أتمنى من جميع األهالي أن يهتموا بإعطاء التطعيمات المدرج في الكتيب الصحي للطالب‬ ‫أطفالهم التطعيمات الالزمة كل حيث إننا وعند متابعتنا لسير التطعيمات في‬ ‫حسب الفئة العمرية التي المدارس نجد أن الكثير من الملفات الصحية‬ ‫ينتمي لها‪.‬‬ ‫للطالب غير موثق فيها خضوعه للتطعيمات‪،‬‬ ‫السيد ‪ /‬الطاهر وكذلك فإن المدارس البد أن تبدي اهتمام ًا أكثر‬ ‫إبراهيم النعاس فيما يخص مراقبة أخذ التطعيمات‪ ،‬حيث إنني‬ ‫(مشرف قسم ومن خالل عملي الحظت أن الكثير من المدارس ال‬ ‫ا لتطعيما ت تقوم بسؤال الطالب إذا ما خضع للتطعيمات أم‬ ‫ل���ل���ص���ح���ة ال‪ ،‬كذلك ال تقوم المدرسة بأي تدابير عند علمها‬ ‫ال��م��درس��ي��ة بعدم خضوع الطالب للتطعيم أو عند فقدان‬ ‫ب���ال���م���رك���ز الملف الصحي للطالب ‪ ،‬هذه األمور جميعها تسبب‬ ‫ال���ص���ح���ي ‪ /‬لنا ربكة عند قيامنا بعملية تفتيش للمدارس مما‬ ‫فشلوم)‬ ‫يعيق سير عملنا في االتجاه الصحيح ‪.‬‬ ‫اس��ت��ه��ل ال��س��ي��د السيد ‪ /‬عز الدين دلة (ول��ي أمر إحدى‬ ‫ال���ط���اه���ر ح��دي��ث��ه الطالبات للسنة أولى ابتدائي) قال‪ :‬تدرس‬ ‫بالتعريف بهذه الحملة ابنتي بإحدى المدارس االبتدائية الخاصة‪ ،‬وقد‬ ‫بقوله إن هذه الحملة تستهدف علمت بموضوع الحملة عن طريق إحدى القنوات‬ ‫األطفال بعمر السادسة (أولى ابتدائي) التلفزيونية‪ ،‬وبما إنني على دراي��ة ب��اإلج��راءات‬ ‫والخامس عشر (الثالث إعدادي) والتطعيمات هي المتبعة لهذه الحملة مسبقا من خالل خضوع ابنتي‬ ‫ضد مرض التيتانوس وشلل األطفال والتهاب الكبرى لهذه التطعيمات العام الماضي‪ ،‬ولدرايتي‬ ‫السحايا ‪ ،‬وهذه الحملة هي ضمن البرنامج الخاص بأهمية هذا الموضوع وحرصي على تحصين ابنتي‬ ‫بالتطعيمات المدرسية حيث إن الطالب منذ من هذه األمراض فقد أتيت بها اليوم للمركز الصحي‬ ‫بداية دخوله المدرسة ُيعطى كتيب ًا صحي ًا فيه لتخضع لهذه التطعيمات ‪.‬‬ ‫جميع التطعيمات الالزمة في جميع المراحل ويتم وبالنسبة لوعي ابنتي لهذا الموضوع قال السيد‬

‫ليبيا من الدول‬ ‫التي قضت‬ ‫على مرض شلل‬ ‫األطفال بالكامل‬

‫‪9‬‬

‫‪،،‬‬

‫عزالدين كنت قد شرحت لها الموضوع مسبقا‪،‬‬ ‫وأوضحت لها أنه يجب أن تخضع لهذه التطعيمات‬ ‫حفاظا على صحتها‪ ،‬لذلك أت��ت اليوم للخضوع‬ ‫للتطعيم دون خوف وبتقبل تام لألمر‪.‬‬ ‫وأضاف السيد عز الدين قائال إن دور اإلعالم ضعيف‬ ‫فيما يخص اإلعالن عن مثل هذه الحمالت‪ ،‬لذلك‬ ‫يجب على وزارة الصحة االهتمام بهذا الموضوع‬ ‫أكثر‪ ،‬حيث إن هناك الكثير من الذين أعرفهم من‬ ‫أولياء أمور ألطفال بهذا العمر ال علم لهم بهذه‬ ‫الحملة ‪.‬‬ ‫وبالنسبة ل��دور ال��م��دارس ق��ال السيد عز الدين‬ ‫أود اإلش��ارة هنا إلى أهمية دور المدارس في هذا‬ ‫الموضوع حيث إن العديد من المدارس ال تدقق بأمر‬ ‫التطعيمات وال تعطي هذا األمر أهمية وهذا أمر‬ ‫خطير‪.‬‬ ‫خليفة ميالد العماري (وح��دة النشاط‬ ‫المدرسي بالمكتب التعليمي‪/‬حي األندلس)‬ ‫والذي ذكر أن وزارة الصحة أقامت حملة التطعيم‬ ‫المدرسي بالتعاون مع مكتب النشاط على مستوى‬ ‫ليبيا‪ ،‬ونحن هنا كقسم وحدة النشاط المدرسي في‬ ‫المكتب التعليمي‪ /‬حي األندلس جاءنا طلب للتعميم‬ ‫على المدارس بهذه الحملة‪ ،‬حيث بدأت الحملة منذ‬ ‫اليوم األول لعطلة نصف السنة‪ ،‬والمستهدفون‬ ‫هم الصف األول ابتدائي و الثالث إعدادي ‪ ..‬وفي‬ ‫توضيح له عن كيفية التعميم على المدارس قال‬ ‫السيد خليفة لكل مدرسة منسق نشاط خاص بهم‬ ‫مهمته أن يأتي مرتين في األسبوع لوحدة النشاط‬ ‫التابع للمنطقة التي تقع بها المدرسة ليستلم‬ ‫التعميم الصادر من الوزارة ويقوم بإبالغ المدرسة‬ ‫ومن ثم يتم إبالغ الطلبة باإلجراءات الالزمة بأخد‬ ‫ملفاتهم الصحية والتوجه للمراكز الصحية إلجراء‬ ‫التطعيمات الالزمة ‪.‬‬ ‫وأشار السيد خليفة إلى مشكلة تواجههم كقسم‬ ‫وحدة النشاط المدرسي وهي أن المدارس تتقاعس‬ ‫عن إرسال منسق النشاط الخاص بهم ألخذ العلم‬ ‫بالتعميمات ال��ص��ادرة من ال���وزارة وبذلك ال يتم‬ ‫إعطاء علم للطالب باألمر‪ ،‬حيث ذكر السيد خليفة‬ ‫أنه إلى حد اآلن هناك نسبة كبيرة من المدارس لم‬ ‫تأخذ التعميم الخاص بها مما يعني عدم إعطاء علم‬ ‫للطلبة ببدء حملة التطعيمات للتوجه إلى المراكز‬ ‫الصحية و أخذ التطعيمات الالزمة‪.‬‬


‫الفنية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫إعداد ‪ :‬حـمـزة الـقـذافــي‬

‫ترقب أللبـوم الـمـنـصوري‬ ‫نظر بعينيه هو اسم األلبوم الجديد الذي يقوم‬ ‫المنشد الليبي الشاب ( صبري المنصوري) بوضع‬ ‫لمساته النهائية في هذه الفترة ‪ ،‬وفي حديث‬ ‫خاص أوضح المنصوري أن األلبوم يتضمن ثمانية‬ ‫من األناشيد قد تم تنفيذ العمليات الفنية الخاصة‬ ‫بها وتوزيعها في أستوديو الدلفين بهندسة صوت‬ ‫المهندس ياسر نجم وفي استوديوهات المهندس‬ ‫محمد الزعفراني وتعامل المنصوري في هذا األلبوم‬ ‫مع الشاعر فرج أبو الجود في األناشيد (نظر بعينيه‬

‫طبيب للخالئق سالم عليكم ) ومع الشاعر حسني حجاج‬

‫من خالل األناشيد ( االحترام جميل ) ‪ ،‬باإلضافة إلى‬ ‫الشاعر سائد العجيمي الذي كتب أنشودة يا مشعال‬

‫وأمي التي كانت بقلم علي الحزمي واألنشودة األخيرة‬ ‫كانت ( بالله ) وهي كلمات وألحان من التراث الليبي‬ ‫‪ ،‬أما عن األلحان فكانت من ألحان المنشد صبري‬ ‫المنصوري في ماعدا أنشودة نظر بعينيه للملحن‬ ‫أحمد السعدي األلبوم الذي تتكفل بإنتاجه شركة‬ ‫توب ميديا لإلنتاج تقوم مؤسسة كنوز لالستثمار‬ ‫برعايته حيث تم تصوير أنشودة ( سالم عليكم ) من‬ ‫األلبوم وكانت عملياته اإلنتاجية من تنفيذ شركة‬ ‫نغم ميديا باألردن ومن إخراج عبد الرحمن عيسى‬ ‫ومن المحتمل أن يقوم بتصوير أنشودة أخرى من‬ ‫أناشيد األلبوم قريبا المنصوري الذي له عدة‬ ‫مشاركات خارجية منها ما كان في برنامج منشد‬

‫فـاتـك عـمـرك جديد ا لزوي‬ ‫يقوم الشاعر ( نعيم الـزوي ) هذه الفترة بنشاطات فنية عدة ‪ ،‬وفي حديث خاص وحصري‬ ‫أوضح الـزوي أن هنالك عدة أعمال فنية سوف يتم إطالقها قريبا من كلماته ‪ ،‬ومن هذه‬ ‫األعمال سيكون بصوت الفنان سامي محمود ومن ألحان وتوزيع الفنان ناصف محمود‬ ‫العمل الذي أصبح جاهزا بشكل شبه نهائي يقول في أحد أبياته ‪:‬‬ ‫يا صورة يا أحلى صورة يا أغلى حاجة في عيني‬ ‫يا ثورة يا أجمل ثورة يا فرحة عمري وسنيني‬ ‫يا أغلى من روحي ودمي يا أم العالم يا أمي يابالد أصحابي و أعزازي‬ ‫العمل الذي سيكون بعنوان ( فاتك عمرك كله ) سيكون جاهزا قريبا‬ ‫حسب ما أوضح الـزوي الذي ينشط بشكل فني في الفترة القريبة‬ ‫القادمة وعدنا بأن تكون أخباره عبر صفحتنا في حينها ‪.‬‬

‫الربيع العربي ‪ ..‬أوبريت أعبيد‬

‫( الربيع العربي ) هو اسم األوبريت‬ ‫الجديد الذي انتهى الشاعر الليبي صالح‬ ‫أعبيد من كتابته ‪ ،‬وفي حديث خاص‬ ‫وحصري أوضح أعبيد أن هذا األوبريت‬ ‫من كلماته رفقة الشاعرة السعودية‬ ‫عبير الشوق شاعرة المليون في قناة‬ ‫أبوظبي حيث يقول صالح إن األوبريت‬ ‫كفكرة أساسها أن يتغنى بها ‪ 10‬فنانين‬ ‫‪ ،‬فنان وفنانة من كل دولة من دول‬ ‫الربيع العربي ( تونس ومصر وليبيا )‬ ‫إضافة إلى فلسطين لو ساعدت الظروف‬ ‫على ذلك ‪ ،‬األوبريت الذي قام بتلحينه‬ ‫عادل الفيتوري سيكون من ليبيا بشكل‬ ‫مؤكد مشاركة الفنان وائل البدري في‬ ‫أدائه العمل الذي لم يتم االتفاق بشكل‬ ‫نهائي على الموزع الذي سيقوم بتنفيذ‬ ‫الموسيقى له قد ُكتب بلهجة بيضاء‬ ‫ويقول في أحد أبياته ‪:‬‬ ‫نعم يا صوت يسمعنا عرب والحب‬ ‫يجمعنا‬ ‫إذا خان الفجر شمسه شعاع الرحمة‬ ‫يجمعنا‬ ‫األوبريت قد تم اقتراحه لوزارة الثقافة‬ ‫والمجتمع المدني وقد حصل أعبيد على‬ ‫الموافقة المبدئية لتنفيذه منتظرا‬

‫يستعد الفنان الشاب ( فارس صابر ) لتقديم‬ ‫عمل جديد في شكل أنشودة ‪ ،‬حيث أوضح‬ ‫فارس في حديث خاص أن األنشودة تحاكي‬ ‫قصة شاب قتل صديقه بالخطأ ويروي هذا‬ ‫الشاب قصة سجنه ولها الكثير من المعاني‬ ‫والدالالت األنشودة التي كتبها فارس صحبة‬ ‫( الرابير دومة ) قام بتلحينها أيضا وسيقوم الموزع‬ ‫الموسيقي سمير الفيتوري بتنفيذ الموسيقى‬ ‫لها وهندسة الصوت أيضا األنشودة تحمل اسم‬ ‫( مــسجون ) وسيشرع في تنفيذها فارس قريبا‬ ‫ومن نشاط فارس أيضا انتهى مؤخرا من تسجيل‬

‫الـمـرغـني مع الجيالني وعثمان‬ ‫انتهى المخرج الشاب ( إبراهيم المرغني ) من‬ ‫تصوير عمل غنائي جديد ‪ ،‬العمل الذي تغنى‬ ‫به كل من الفنان مجدي الجيالني والفنان‬ ‫محمد عثمان كان تسجيله في تونس ‪ ،‬وفي‬ ‫حديث خاص أوضح لنا المرغني أن العمل‬ ‫قد تم تصويره في فترة ثالثة أيام تقريبا‬ ‫‪ ،‬حيث تم تصوير مشاهد العمل في عديد‬ ‫األماكن في العاصمة طرابلس منها مشاهد‬ ‫في الميناء وأخرى في وزارة الزراعة وفي‬ ‫جهات عدة من العاصمة باإلضافة إلى بعض‬ ‫اللقطات في أستوديو داخلي ‪ ،‬وعند سؤالنا‬ ‫له عن جودة الصورة والعمل أجاب المرغني ‪:‬‬ ‫أنا أعمل لوحدي نسبة لإلمكانيات التي‬ ‫تتوفر لي ‪ ،‬أقوم بالتصوير واإلخراج باإلضافة‬ ‫للمونتاج ‪ ،‬عندما تتوفر لي كل اإلمكانيات‬ ‫سيكون العمل أفضل وأجمل من سابقه‬ ‫وفي هذا العمل خصوصا لن أعد المشاهدين‬ ‫والمتتبعين لي بتصوير عمل ضخم أو مميز‬ ‫جدا مقارنة بما توفر لي من قدرات ضعيفة‬

‫حيث عندما يتعلق العمل بموضوع هدف‬ ‫يحاكي الوطن لن أدخر جهدا مقابل أن أحاول‬ ‫أن أقوم باألفضل فيه ‪.‬‬ ‫العمل الذي يحمل اسم ( أنت أنا ) قد تم تسجيله‬ ‫في تونس من كلمات صالح قادربوه ومن‬ ‫ألحان مجدي الجيالني ومن إنتاج وزارة‬ ‫اإلعالم العمل الذي يحاكي الوطن‬ ‫وفيه دعوة لألخوة ونبذ العنف‬ ‫بين أبناء الوطن الواحد يعمل‬ ‫المرغني على مونتاجه اآلن‬ ‫وهو في المرحلة األخيرة‬ ‫وسيكون جاهزا للعرض‬ ‫في أقرب فرصة ممكنة‬ ‫‪ ،‬المرغني الذي عُـرف‬ ‫بمونتاج أعماله له‬ ‫عدة نشاطات فنية‬ ‫ستكون أخبارها عبر‬ ‫صفحتنا فور الشروع‬ ‫فيها من خالله ‪.‬‬

‫الموافقة النهائية ليشرع في اتصاالته‬ ‫بفنانين عرب صالح أعبيد صاحب نشاط‬ ‫في الشعر الغنائي مستمر له عدة أعمال‬ ‫أخرى كالعادة ستجدونها في أسطر‬ ‫صفحتنا قريبا ‪.‬‬

‫عــيدك يا مــادي‬

‫فارس صابر مسجون‬ ‫عمل غنائي يحمل اسم ( نحب بالدي ) وهو من‬ ‫ألحانه ومن كلمات علي الورفلي وتوزيع سمير‬ ‫الفيتوري ‪ ،‬العمل يحاكي فيه فارس الوطن‬ ‫والناس وحبهم لبعض حيث يسمي فيه عديد‬ ‫المدن والمناطق الليبية الرائعة يدعو فيه‬ ‫للتالحم واألخوة وأنه شخصيا يعشق الوطن‬ ‫بكل ما فيه من اختالفات ثقافية أو في لهجاته‬ ‫فارس كان قد انتهى مؤخرا من تسجيل أنشودة‬ ‫بعنوان ( أحب الله ) حيث يستعد أيضا لعدة أعمال‬ ‫فنية أخرى انتظروا أخبارها قريبا عبر صفحتنا كما‬ ‫وعدنا فارس ‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫يقوم الفنان الشاب ( أحمد مادي ) بوضع اللمسات‬ ‫النهائية على عمل غنائي جديد ‪ ،‬مادي في حديث‬ ‫حصري وخاص أوضح أن العمل يحاكي الوطن‬ ‫واألفراح بذكرى الثورة الليبية حيث يالمس الفرحة‬ ‫بالذكرى الثالثة لها العمل من كلمات الشاعر صالح‬ ‫صوان ومن ألحان الفنان محمد جمهور وتوزيع‬ ‫موسيقي لنوري الالفي ‪ ،‬العمل تم تسجيله بشكل‬ ‫شبه متكامل ‪ ،‬حيث سيتم تصوير العمل من خالل‬ ‫مركز(‪ M8‬لألعمال الفنية) ‪ ،‬العمل الذي سيكون باسم‬ ‫( عــيدك ) تكتم مادي عن الجهة المنتجة لــه وهو‬ ‫اآلن يعمل على اختيار بعض المواقع الخاصة بالتصوير‬ ‫صحبة منفذين العمل ‪ ،‬مادي الذي طرح ألبوم غنائي‬ ‫جديد في األسواق يقوم بنشاط فني واسع انتظروا‬ ‫أخباره حصريا عبر صفحتنا ‪.‬‬

‫ل��ي��ب��ي��ا‬ ‫ع��م��ل فني‬ ‫للـسـعـيطـي‬ ‫انتهى الفنان ( أحمد السعيطي ) من‬ ‫تصوير عمل غنائي جديد بعنوان ( ليبيا‬ ‫) ‪ ،‬وفي حديث خاص أوضح السعيطي‬ ‫أن العمل يحاكي ليبيا وحب الوطن ونبذ‬ ‫العنيف وكلمات ألجل التراب الليبي حيث‬ ‫يقول في أحد أبياته ‪:‬‬ ‫يا ليبيا أنت روحنا يا فـارقة عن الغـير‬ ‫اسمك دواء لــجـروحنـا وأنت منــاهـل‬ ‫خـيـر‬ ‫العمل من كلمات باسط قويدر ومن‬ ‫ألحان وتوزيع أحمد السعيطي ‪ ،‬حيث‬ ‫تم تصوير العمل في عديد من مناطق‬ ‫الشرق الليبي منها ( درنة ‪ ،‬البيضاء ‪،‬‬ ‫رأس الهالل ومناطق من الجبل األخضر )‬

‫حيث كانت فكرة الفيديو كليب معتمدة‬ ‫على وجود السعيطي كمصور فوتوغرافي‬ ‫داخل القصة لتصوير قيمة وروعة جمال‬ ‫الطبيعة الليبية هدفها إيصال رسالة‬ ‫وطنية ممزوجة بإيضاح معالم السياحة‬ ‫داخل األرض الليبية ‪ ،‬كان العمل من‬ ‫تنفيذ شركة رؤى بإجدابيا ومن إخراج‬ ‫أبوبكر زين العابدين العمل من إنتاج‬ ‫وزارة الثقافة والمجتمع المدني العمل‬ ‫جاهز للعرض ومن المتوقع أن تقوم‬ ‫الوزارة بعرضه عبر القنوات الليبية في‬ ‫ذكرى الثورة في فبراير القادم ‪ ،‬للسعيطي‬ ‫عدة أعمال جديدة وعدنا بأن تكون أخبارها‬ ‫عبر صفحتنا ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫�إ�شراف ‪ :‬خالد القا�ضي ‪K _alqadi@yahoo.com‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫‪11‬‬

‫" قناو" ينتظر مشاركته‬ ‫يف الدوري الجزائري‬

‫البطولة األفريقية لكرة اليد ‪..‬‬

‫منتخبنا الوطني يخوض‬ ‫املنافسات بوجوه شابة‬

‫تنطلق اليوم الخميس البطولة األفريقية لكرة‬ ‫اليد يف نسختها الحادية والعشرين التي تقام بالجزائر‬ ‫خالل الفترة من ‪ 16‬ـ ‪ 25‬يناير الجاري ‪ ،‬ويخوض‬ ‫منتخبنا الوطني لكرة اليد هذه التجربة اإلفريقية‬ ‫الجديدة بجوه شابة بعد غياب طويل عن المشاركات‬ ‫يف االستحقاقات الخارجية يف حضور منتخبات إفريقية‬ ‫ذات باع طويل يف لعبة كرة اليد كمنتخبات الجزائر‬ ‫ومصر وتونس والمغرب وغيرها من الدول اإلفريقية‪،‬‬ ‫يذكر أن منتخبنا الوطني قد أق��ام معسكر ًا خارجي ًا‬ ‫بصربيا تأهب ًا لهذه المشاركة ‪ ،‬وكان منتخبنا الوطني‬ ‫لكرة اليد قد أنهى مباراته الودية االستعدادية بلقاء‬ ‫ودي جمعه األح��د الماضي مع المنتخب الجزائري‪،‬‬ ‫بالجزائر العاصمة فقده بنتيجة ( ‪ .، ) 22 17-‬يذكر‬ ‫أن المنتخبات األفريقية المشاركة قد قسمت إىل‬ ‫مجموعتين األوىل وضمت المنتخب الوطني ‪ ،‬تونس‬ ‫مصر ‪ ،‬السنغال ‪ ،‬الغابون‪،‬الكامرون ‪ .‬أما المجموعة‬ ‫الثانية فضمت منتخبات كل من ‪ :‬المغرب ‪ ،‬الكونغو ‪،‬‬ ‫جمهورية الكونغو الديمقراطية ‪ ،‬نيجيريا‪.‬‬

‫كاس أفريقيا لالعبين المحليين ‪.‬‬

‫فرسان املتوسط يواجهون برازيل أفريقيا يف مباراة قوية‬ ‫يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم "فرسان‬ ‫المتوسط" مساء غد الجمعة مباراته الثانية ضمن‬ ‫منافسات فرق المجموعة الثالثة من بطولة أمم أفريقيا‬ ‫لالعبين المحليين يف نسختها الثالثة المقامة حالي ًا‬ ‫بمالعب جنوب أفريقيا‪ ،‬حيث ستكون المواجهة هذه المرة‬ ‫أمام منتخب غانا الملقب "ببرازيل أفريقيا " يف مباراة‬

‫قوية وساخنة من أجل فض الشراكة عىل مستوى صدارة‬ ‫ترتيب فرق المجموعة الثالثة‪ ،‬رغم أن منتخبنا الوطني‬ ‫يعتيل صدارة مجموعته بعد فوز عىل المنتخب األثيوبي‬ ‫بنتيجة هدفين دون مقابل ‪ ،‬وبذلك يتقدم بفارق‬ ‫األهداف عن غانا التي فازت هى األخرى عىل الكونغو يف‬ ‫اللقاء األول بهدف لصفر‪.‬‬

‫األهلي بنغازي يفقد مباراته الودية أمام الزمالك‬ ‫فقد ف��ري��ق األه�ل�ي ب��ن��غ��ازي مباراته‬ ‫الودية أمام فريق الزمالك بنتيجة هدفين‬ ‫مقابل هدف يف المباراة الودية التي أقيمت‬ ‫بينهما عىل ملعب مشروع الهدف بالسادس‬ ‫من أكتوبر الثالثاء‪ ،‬أحرز أه��داف المباراة‬ ‫محمود فتح الله مدافع الزمالك الذي أحرز‬ ‫هدف ًا بالخطأ يف مرماه قبل أن ينجح يف‬ ‫تعويض النتيجة وإح��راز الهدفين اللذين‬ ‫حقق بهما الزمالك الفوز‪ ،‬وشهدت المباراة‬ ‫حضور السيد" محمد فايز جبريل" سفير ليبيا‬ ‫يف مصر ‪ ،‬وحضور الدكتور "كمال درويش"‬ ‫رئيس نادي الزمالك ‪ ،‬وأيمن يونس عضو‬ ‫مجلس إدارة النادي ‪ ،‬والوفد اإلداري المرافق‬ ‫لفريق األهيل بنغازي ‪.‬‬

‫االتحاد يفوز على أهلي‬ ‫طرابلس يف دوري السلة‬

‫منح نادي االتحاد‬ ‫وب���ع���د م��ف��اوض��ات‬ ‫ع���س���ي���رة وث��ي��ق��ة‬ ‫ت����س����ري����ح وس����ط‬ ‫ال��م��ي��دان ال�لاع��ب‬ ‫"محمد قناو" بعد‬ ‫أن ت���ن���ازل ع���ن ج���زء من‬ ‫مستحقاته المالية التي‬ ‫ي��دي��ن ب��ه��ا‪ ،‬وذك����ر م��وق��ع‬ ‫"ك����ورة" ال���ذي ن��ش��ر الخبر‬ ‫بأنه أم��ام ه��ذه الوضعية‬ ‫ف��إن الالعب "محمد قناو"‬ ‫أص��ب��ح ح���ر ًا م��ن أي ال��ت��زام‬ ‫وب��إم��ك��ان��ه ال��م��ش��ارك��ة يف‬ ‫أول لقاء له باللونين األحمر‬ ‫واألب���ي���ض أم����ام م��ول��ودي��ة‬ ‫وهران بملعب محمد بومزراق‪،‬‬ ‫ش��ري��ط��ة أن ت��س��ارع إدارة‬ ‫جمعية الشلف إىل تأهيله‬ ‫ع�لى م��س��ت��وى راب��ط��ة دوري المحترفين‬ ‫الجزائري‪ .‬الحق ًا‪ ،‬ويتمنى الجمهور الرياضي‬ ‫الجزائري خالل المواجهة التي ستجمع بين‬ ‫جمعية الشلف ومولودية وهران مساء السبت‬ ‫القادم لحساب الجولة ال‪ 16‬لدوري المحترفين‬ ‫الجزائري أن تزول األحقاد‪ ،‬بعدما شهدت مباراة‬ ‫الذهاب أعمال عنف بين الجماهير انتهت بزج‬ ‫البعض منهم يف السجون ج��راء االعتداءات‬ ‫وتكسير الحافالت‪.‬‬

‫سلة األهلي بنغازي تخسر‬ ‫أمام املنتخب املصري‬ ‫خسر فريق األهيل بنغازي الثالثاء أمام المنتخب‬ ‫المصري (‪ )95-66‬يف الجولة السادسة من منافسات‬ ‫البطولة الدولية لكرة السلة يف دورتها الـ ‪ 25‬المقامة‬ ‫حالي ًا بدبي‪ ،‬وكان فريق األهيل بنغازي قد التقى أمس‬ ‫منتخب اإلمارات يف الجولة السابعة من البطولة التي‬ ‫تتواصل حتى الـ ‪ 18‬من الشهر الجاري‪ ،‬وكان فريق األهيل‬ ‫بنغازي قد فقد نتيجة مبارياته التي لعبها أمام األهيل‬ ‫اإلماراتي بـ(‪ )77-53‬نقطة‪ ،‬والرياضي أرامكس األردني‬ ‫ب��ـ(‪ ،)88-82‬والنصر الليبي ب��ـ(‪ )60-51‬نقطة‪ ،‬وأندون‬ ‫األمريكي (‪. )84-80‬‬

‫انطالق منافسات دوري الفئات السنية ببنغازي‬

‫فاز فريق االتحاد عىل جاره فريق األهيل طرابلس‬ ‫بنتيجة (‪ )46-72‬يف المباراة التي جمعتهما مساء‬ ‫أمس األول الثالثاء بقاعة طرابلس الكبرى ضمن‬ ‫منافسات األسبوع السادس من دوري الدرجة األوىل‬ ‫لكرة السلة لمنطقة طرابلس‪ ،‬هذا وقد تواصلت‬ ‫منافسات هذه المجموعة يوم أمس األربعاء بإقامة‬ ‫مباراتين جمعت األوىل فريقي الوحدة والمدينة‬ ‫والثانية الشباب واليرموك ‪ ..‬تفاصيل أكثر يف‬ ‫العدد القادم ‪.‬‬

‫تنطلق ي��وم غد الجمعة مباريات‬ ‫دوري اآلم��ال لكرة القدم فيما ينطلق‬ ‫دوري األواس���ط ي��وم السبت المقبل ‪،‬‬ ‫ويشرف عىل تنظيم دوري الفئات السنية‬ ‫االتحاد الفرعي لكرة القدم ببنغازي ‪ ،‬وتقام‬ ‫مباريات دوري األمال ًالذي يشارك فيه ‪30‬‬ ‫فريق ًا تم توزيعها عىل أربع مجموعات من‬ ‫مرحلتين ذهاب وإياب ‪ ،‬والمتصدر من كل‬ ‫مجموعة يتأهل للمربع الذهبي ويعتبر‬ ‫أكثر فريق متحصل عىل النقاط بط ًال‬ ‫للدوري ‪.‬‬ ‫• المجموعة األوىل ض��م��ت ف��رق‬ ‫األهيل‪،‬األخضر الشمال‪،‬الحرية ‪ ،‬الوحدة‬ ‫نجوم المقرون ‪،‬الخطاف‬ ‫ المجموعة الثانية ضمت فرق النصر‬‫المجاهد‪ ،‬النهر‪ ،‬الطيران ‪ ،‬قاريونس ‪،‬‬ ‫بنغازي الجديدة ‪ ،‬النجوم‬ ‫‪ -‬فيما شملت المجموعة الثالثة فرق‬

‫‪:‬السواعد ‪ ،‬ـ الهدف ‪،‬المروج ‪ ..‬االص��رار‪..‬‬ ‫المختار ‪ ،‬السالوي ‪ ،‬السلفيوم ‪،‬‬ ‫ـ والمجموعة الرابعة ضمت ك ًال من‬ ‫فرق ‪ :‬التحدي ‪،‬النجمة ‪ ،‬النجم الساحيل‬

‫‪،‬خالد بن الوليد ‪،‬العروبة ‪،‬األنوار ‪ ،‬الشعلة‬ ‫أم��ا مباريات األواس���ط فستنطلق أوىل‬ ‫منافساتها اعتبار ًا من يوم السبت المقبل‬ ‫عىل ملعب الجانبي بمعدل ثالث مباريات‬

‫يف اليوم إىل يوم الثالثاء ‪ ،‬ويشارك يف‬ ‫هذه المسابقة "‪ "29‬فريق ًا قسمت عىل‬ ‫أربع مجموعات ويتأهل أيض ًا فريق من كل‬ ‫مجموعة ويقام دوري رباعي بنظام ذهاب‬ ‫وإياب ومتصدر المجموعة بط ًال للدوري ‪.‬‬ ‫• المجموعة األوىل ضمت فرق ‪:‬النصر‬ ‫السواعد ‪ ،‬النجم الساحيل ‪ ..‬السواعد‬ ‫‪،‬العروبة ‪،‬اإلصرار ‪ ،‬الشمال ‪ ،‬الشعلة‬ ‫•‪ -‬المجموعة الثانية وجاءت كاآلتي ‪:‬‬ ‫األهيل ‪،‬المختار ‪ ،‬بنغازي الجديدة ‪،‬الوحدة‬ ‫الخطاف ‪ ،‬خالد بن الوليد ‪ ،‬السالوي ‪،‬‬ ‫السلفيوم‬ ‫[ • المجموعة الثالثة وضمت كل من‬ ‫فرق ‪ :‬األخضر ‪ ،‬الهالل ‪ ،‬المجاهد النجوم‪،‬‬ ‫الحرية ‪ ،‬االنوار ‪ ،‬نجوم المقرون‬ ‫ والمجموعة الرابعة ضمت فرق ‪:‬‬‫التحدي ‪..‬النجمة ‪ ،‬النهر ‪ ،‬المروج ‪،‬السواحل‬ ‫قاريونس ‪،‬الطيران ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫العدد (‪)350‬‬

‫التسيو يتأهل لربع‬ ‫نهائي كأس إيطاليا‬

‫مورينيو يحاول زعزعة استقرار‬ ‫مانشسرت يونايتد‬

‫كشف البرتغالي “جوزيه مورينيو” عن معلومات‬ ‫غاية في الخطورة قبل أيام من مواجهته المرتقبة‬ ‫لمانشستر يونايتد على ملعب ستامفورد بريدج بقمة‬ ‫الجولة ال‪ 22‬من البريميرليج يوم األحد المقبل‪ ،‬قد‬ ‫تؤثر تلك المعلومات على استقرار الفريق األحمر‬ ‫وتزعزع ثقة العبي الفريق في أنفسهم أكثر مما‬ ‫هو عليه اآلن حيث ال يعيشون أفضل أيامهم تحت‬ ‫إمراة المدرب األسكتلندي الجديد “ديفيد مويس”‪.‬‬ ‫مورينيو أكد أن اإلدارة العليا لمانشستر يونايتد‬ ‫غير راضية عن الوضع الحالي للفريق مع ديفيد‬ ‫مويس‪ ،‬ورغم ذلك سيمنحونه المزيد من الوقت‬ ‫لتغيير بعض األمور‪.‬القلق بدأ يتسلل إلدارة النادي‬ ‫نهاية األسبوع قبل الماضي عندما سقط الفريق‬ ‫في الخسارة من توتنهام هوتسبير على ملعب‬ ‫أول��د ت��راف��ورد بهدفين لهدف قبل توديع كأس‬ ‫االتحاد اإلنجليزي من الدور الثالث على يد سوانسي‬ ‫سيتي وينهزم في ملعب متذيل الدوري “سندرالند”‬ ‫بهدفين لهدف في ذهاب نصف نهائي كأس رابطة‬ ‫األندية اإلنجليزية المحترفة يوم الثالثاء الماضي‪،‬‬

‫قاد الكولومبي برايان بيريا فريق‬ ‫التسيو لربع نهائي كأس إيطاليا بعد‬ ‫أن تغلب على بارما بهدفين مقابل‬ ‫واحد في ثمن نهائي المسابقة‪ ،‬وحمل‬ ‫هدفا التسيو توقيع بيريا في الدقيقة‬ ‫‪ 25‬والدقيقة ق‪ ،91‬فيما سجل هدف‬ ‫ب��ارم��ا الوحيد ج��ون��اث��ان لودوفيتش‬ ‫بيابياني في الدقيقة ‪.43‬وبهذا يلحق‬ ‫التسيو بركب المتأهلين لربع نهائي‬ ‫كأس إيطاليا‪ ،‬الدور الذي سبق وبلغه‬ ‫أودينيزي على حساب إنترميالنو وروما‬ ‫على حساب سامبدوريا ‪.‬‬

‫وقال مورينيو في تصريحات نشرتها صحيفة مترو‬ ‫البريطانية (أتواصل مع سير أليكس فيرجسون منذ‬ ‫سنوات طويلة‪ ،‬وأعرف بعض المعلومات الداخلية‪،‬‬ ‫مانشستر يونايتد ليسوا سعداء مع ديفيد مويس‪،‬‬ ‫لكنهم هادئون ويثقون به‪ ،‬وهو يثق بهم)‪ .‬وأضاف‬ ‫(ال أعتقد أن مويس تحت الضغط‪ ،‬الضغط هو شيء‬ ‫ظاهري فقط ويأتي بسبب وسائل اإلعالم نتيجة‬ ‫ع��دم ق��درة الفريق على تحقيق أفضل النتائج‪،‬‬ ‫والشيء األكثر أهمية ليس الضغط الخارجي بل‬ ‫الضغط الداخلي)‪ .‬وأكمل حديثه (إدارة مانشستر‬ ‫يونايتد غاية في الهدوء وتتعامل مع مويس على‬ ‫أنه المدير الفني للفريق لمدة سنتين أو ثالث أو أربع‬ ‫أو خمس سنوات قادمة‪ ،‬أنا أعلم أنهم جميع ًا مع ًا‪،‬‬ ‫ويد ًا واحدة ويريدون بناء فريق كبير مرة أخرى)‪.‬‬ ‫واختتم بقوله (النتائج السلبية سوف تنتهي في‬ ‫مانشستر يونايتد‪ ،‬وسيعود الفريق إل��ى مساره‬ ‫الصحيح لكن ربما يحدث ذلك بعد أن فات األوان‬ ‫في المنافسة على لقب البريميرليج‪ ،‬ألن هناك عدد ًا‬ ‫كبير ًا من النقاط بين اليونايتد والصدارة)‪.‬‬

‫سان جريمان إىل‬ ‫نصف نهائي كأس‬ ‫الرابطة‬

‫مانشسرت سيتي يريد تعزيز وسطه من برشلونة‬

‫كشفت بعض التقارير الصحفية أن نادي مانشستر سيتي اإلنجليزي‬ ‫تفكر في التعاقد مع نجم وسط برشلونة تشافي هيرنانديز في سوق‬ ‫االنتقاالت الصيفية المقبلة‪ ،‬فبحسب تقرير نشرته صحيفة ديلي‬ ‫تيليجراف اإلنجليزية فإن إدارة السيتيزن تسعى للفوز بخدمات المخضرم‬ ‫تشافي في الصيف المقبل لتعزيز وسط الفريق اإلنجليزي ولينضم إلى‬ ‫مواطنيه دافيد سيلفا‪ ،‬ألفارو نيجريدو ونافاس‪.‬‬ ‫الجدير بالذكر فإن التكهنات قد زادت حول رحيل تشافي عن صفوف‬ ‫البارسا بعد حديثه في وقت سابق أنه غير متأكد من اعتزاله مع النادي‬ ‫الكتلوني خوف ًا من فقدان مركزه في التشكيلة األساسية‪ ،‬ويملك تشافي‬ ‫العديد من العروض الخارجية وأبرزها من نيويورك ريد بولز األمريكي الذي‬ ‫يضم زميله الفرنسي السابق تيري هنري‪ ،‬وينتهي عقد قائد البالوجرانا‬ ‫صيف عام ‪ 2016‬ولم يتم البدء في مفاوضات تجديد عقده حتى اآلن‪.‬‬

‫الصحف األرجنتينية تحتفل بعدم فوز ميسي بالكرة الذهبية !‬ ‫رحب األرجنتينيون بعدم فوز نجمهم ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية‬ ‫كأفضل العب كرة قدم في العالم ‪ ،‬بعد أن أكد التاريخ أن المنتخبات التي‬ ‫تفوز بالجائزة مباشرة قبل إحدى بطوالت كأس العالم ال تتمكن من الفوز‬ ‫بالمونديال‪ ،‬وجاء عنوان صحيفة (أوليه) الرياضية "هكذا أفضل أيها‬ ‫البرغوث"‪ ،‬في إشارة إلى لقب الالعب ‪ ،‬مع صورة للبرتغالي كريستيانو‬ ‫رون��ال��دو وه��و يجفف دموعه بيده اليمنى بعد الحصول على الجائزة‬ ‫في زي��ورخ‪ ،‬واستعرضت (أوليه) حاالت اإليطالي روبرتو باجيو (‪)1993‬‬ ‫والبرازيليين رونالدو (‪ )1997‬ورونالدينيو (‪ )2005‬واإلنجليزي مايكل‬ ‫أوين (‪ )2001‬وحتى ميسي نفسه (‪ .)2009‬فبعد الفوز بالكرة الذهبية ‪،‬‬ ‫لم يتمكن أي منهم من الفوز بالمونديال الذي أقيم بعدها بأشهر‪.‬وقالت‬ ‫(أوليه) (كل األرجنتينيين أرادوا أن يحتفظ يونيل ميسي بالكرة الذهبية‪،‬‬

‫‪12‬‬

‫لكن ربما كان ما حدث أفضل)‪ ،‬وهو ما مضى في نفس سياق التعليقات‬ ‫على الشبكات االجتماعية ‪ ،‬التي كثرت بذات المعنى‪ .‬وعلى صفحتها األولى‬ ‫كتبت الصحيفة عنوان "ميسي ‪ - 4‬رونالدو ‪ ،"2‬في إشارة إلى عدد مرات‬ ‫حصول األرجنتيني على الجائزة وعدد مرات حصول البرتغالي عليها‪ ،‬وأشارت‬ ‫إلى أن األرجنتيني تأثر باإلصابات وسمح للبرتغالي بأن يكون على بعد‬ ‫جائزتين من التساوي معه‪ ،‬وجاء عنوان صحيفة (ال ناسيون)‬ ‫أن كريستيانو رونالدو هزم ميسي بالعرق والدموع‪ ،‬وقالت‬ ‫كان كريستيانو رونالدو يحتاج إلى أفضل مستوى لديه‬ ‫للتفوق بشق األنفس (‪99‬ر‪ 27%‬مقابل ‪27‬ر‪ 24%‬من‬ ‫األصوات) على ميسي الذي تراجع في ‪ 2013‬نتيجة‬ ‫تأثره بخمس إصابات عضلية‪.‬‬

‫شارابوفا يف الدور الثاني لبطولة أسرتاليا‬ ‫صعدت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة الثالثة إلى الدور الثاني في‬ ‫منافسات فردي السيدات في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بعد فوزها‬ ‫على األمريكية بيثاني ماتيك ساندز‪.‬ففي الدور األول ألولى البطوالت‬ ‫األربع الكبرى لهذا الموسم والمقامة في ملبورن بارك فازت شارابوفا على‬ ‫منافستها األمريكية غير المصنفة بمجموعتين متتاليتين بنتيجة ‪ 3-6‬و‪4-6‬‬ ‫لتضمن االستمرار في البطولة‪ ،‬وتفوقت الالعبة الروسية تمام ًا على منافستها‬ ‫األمريكية طوال المباراة كما تظهر النتيجة‪ ،‬وكانت شارابوفا غابت عن المالعب‬ ‫مدة طويلة بعد بطولة أمريكا المفتوحة في العام الماضي بسبب إصابة في الكتف‬ ‫األيمن‪ ،‬في الدور الثاني تلتقي شارابوفا مع اإليطالية كارين ناب المصنفة ‪ 44‬عالمي ًا‪.‬‬

‫تأهل باريس سان جيرمان إلى الدور‬ ‫نصف النهائي من مسابقة كأس رابطة‬ ‫األندية الفرنسية لكرة القدم إثر فوزه ‪1-3‬‬ ‫على مضيفه ب��وردو حامل اللقب‪.‬وسجل‬ ‫األرجنتيني خافيير باستوري ‪ ،‬وأدري��ان‬ ‫رابيو ‪ ،‬وبليز ماتويدي أهداف باريس سان‬ ‫جيرمان‪ ،‬والغابوني أندريه بيوغو بوكو‬ ‫هدف بوردو‪.‬‬

‫إبرا يصفع تشايف يف‬ ‫حفل الكرة الذهبية‬

‫في لقطة كوميدية للغاية ‪ ،‬صفع‬ ‫زالتان إبراهيموفيتش مهاجم باريس سان‬ ‫جيرمان ‪ ،‬تشافي هرنانديز العب وسط‬ ‫برشلونة األسباني على هامش حفل تسليم‬ ‫جوائز االتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"‬ ‫ال��ذي أقيم مساء االثنين ف��ي مدينة‬ ‫زي��وري��خ السويسرية‪ ،‬ونقلت كاميرات‬ ‫صحيفة "آس" األسبانية أثناء تغطية‬ ‫كواليس الحفل قيام إبراهيموفيتش‬ ‫بصفع تشافي على مؤخرة رأس��ه أثناء‬ ‫المرور أمامه ‪ ،‬ليقوم األخير بالعودة إلى‬ ‫زميله السابق بالبارسا ويتصافحا سو ًيا‪،‬‬ ‫ُذكر أن زالتان إبراهيموفيتش نال جائزة‬ ‫"بوشكاش" ألفضل هدف‪ ،‬والذي سجله‬ ‫بضربة مقصية في م��ب��اراة ودي��ة أمام‬ ‫منتخب إنجلترا ‪ ،‬كما اختير مع تشافي‬ ‫هيرنانديز ضمن فريق العام ألفضل ‪11‬‬ ‫الع ًبا في ‪. 2013‬‬


ŅŜīç

àîĤīņīŅŜīç

õíčĉ††Ĝ††††Ŀíô††Ŕ††ń††ň††÷І††Ļφ††Ń Ęƿ űŌ20ĞŕļĞũŭĨşŹļƼ3 ğĘŤĸŁũŨ ğėķijĘŅŨė ĞƀŭűĠ ĺŤĸŬ Ųũŕſ ŞũŭĚĘƿ ĚŹĭŅŬū2014-1-12IJſķĘĠŲŬ øĊĘōŕŨėŲŭʼnġſ ŷġěŘķŲŔĞŅŅıġŭŨėĞƀŭŨĘŕŨėŸĞƀũĭŭŨė ŲŔ ĞƀĠėĶŨė ĘŶĠĸƀļŸ ĞŤĸŁũŨ ŪŬĘťġŬ ŪŬĘťġŬƁűŜŇĸŔŮſĴšĠƼ ĞŔŹŭĩŬ ĊĘűěŨ ŪŬĘťġŬ ĊĘōŔ īĸŌ ǝ ùŧĘĩŭŨėėĶŵǝĘŶĚĢŬĘŠƁġŨėŧĘŭŔǢė ūĘƼƼŠķǢė ǩŔ ŧĘŅĠǞė Ůġſ ķĘĽŝġļǟŨ ĶƀŝűġŨėĝĴŬŪŬĘŀǪĘŬŇĸŔŮſĴšĠƼ ţĘŭļǣŨ ĘŶĠĘšĭũŬŸ ĞũŭĩŨė şėŹƼƼļč ŲŬ øĞƀĠǠė ŲŔĝĴĬėŹŨėşŹĽũŨĶƀŝűġŨėğĘŌėĸġŀėŸ ĝijŹĩŨėĞŭőŰčŢŜŸğĘſĸŁšŨėŸğĘſŹİĸŨėŸ ùĞŕļŪŤ ĞƀĚŸķŸǢėğĘŝńėŹŭũŨŢĚĘōŬ ĞƀŭŨĘŕŨė 00218913732869 Ęƿ űŌ40ĞŕļĞũŭĨşŹļƼ1 Ń00218913231757 ĞƀŭűĠ ĺŤĸŭŨ ŇŸĸƼƼŕƼƼŨė ŮſĴšĠ Ůġſ Ęƿ űŌ30ĞŕļĞũŭĨşŹļƼ2 00218913626040 ŖƀĚĘļč ĞĤǟĤ ųĘŅŠč ŪĨč ǝ ğėķijĘŅŨė ŅŜīç

ôŔīĎĴĿíõíàîĤĬĿíôňĀĿ ôŃîīôĜķîňŃŅŜīç

ǪĘġŨėŧŸĴĩŨėĜĽĬĊĘōŔīĸŌŎŝűũŨƁĚĸŕŨėĪƀũıŨėĞŤĸŁĚ 10-13-135 ŮŠķĝķėijǤėĞűĩŨķėĸšĚĞũťŁŭŨėĞƀŔĸŝŨėğėĊĘōŕŨėĞűĩŨŲũŕĠ ĞļėĸťŨė ĞŭƀŠ

ŧij500 ųǟŔčķŹŤĶŭŨė 2 ŮŠķŋĸŁŨėǝŲƀěŬŹŵĘŬĜĽĬŇĸŕŨĘĚ ǪĘŭĨđ ŲŬ ĞĕŭŨė ǝ ŞŅŰ  0.5 ųķĴŠ ƁĔėĴġĚǞė ůĘŭʼnŨė 4 ŦŅŤ Ÿč ǝĸŅŬ ůĘŭʼnŤ ŷŭſĴšĠ ĜĩſŸ ūĴšŭŨė ŇĸŕŨė ĞŭƀŠ ĞŤĸŀ ĮŨĘŅŨ ĘƀěƀŨ ǝ ĞũŬĘŕŨė śķĘŅŭŨė ĴĬč ŲŬ ķijĘń şĴŅŬ ŲŬĸŶŀčĞġļĝĴŭŨĘƿ ĭŨĘńůŹťſůčǩŔŎŝűũŨƁĚĸŕŨėĪƀũıŨė ŪŅŝűŬśŸĸőŬǝǪĘŭŨėŇĸŕŨėŖŬŮũĽſŸŇĸŕŨėŮſĴšĠIJſķĘĠ ŲŭŨƁĔėĴġĚǞėůĘŭʼnŨėţŹťńŖƀĨĸĠŮġƀļŸĸŭĬǢėŖŭŁŨĘĚŢũřŬŸ ĊĘōŕŨėŷƀũŔŹļĸſǞ ĞĚŹũōŭŨė ŇŸĸŕŨė ijėĴŔǤ ŖŠŹŭŨė ĝķĘſĹ ŧŸĘšŭŨė ǩŔ Ĝĩſ 5 ůǟŔǤĘĚĊĘĨĘŭŨĘƿ šŜŸ ųǟŔčĝijķėŹŨėğėĊėĸĨǤĘĚŷŬĴšŬūĺġũſǞŇĸŔĞſčŪěšſŲŨ6 ŢĭŨėĞŤĸŁũŨŸĊĘļķǥŨĴƀĬŹŨėķĘƀŕŭŨėůŹťſŲŨķĘŕļǢėŪŠčůđŸ ĪƀũıŨėĞŤĸŀŪŭĭġĠǞĘŭŤȟęĘěļǢėĸŤĵůŸijĊĘōŕŨėĊĘřŨđǝ śĸŅġŨėŢĬĘŶŨŸĊĘōŕŨėĊĘřŨđĊėĸĨţķĘŁŭŨėĘŵĴěťĠŞſķĘŅŬžč ĞŅŠĘűŭŨėĊĘŶġŰėĴŕĚĞěļĘűŬĘŵėĸĠƁġŨėĞšſĸōŨĘĚğĘŬŹũŕŭŨėǝ ĊĘĤǟĥŨėūŹƀŨƁŭļĸŨėūėŸĴŨėĞſĘŶŰŇŸĸŕŨėŮſĴšġŨĴŔŹŬĸİċ ū2014/ 02/ 11ŢŜėŹŭŨė ĞƀŔĸŝŨėğėĊĘōŕŨėĞűĩŨľƀĔĸĚŧĘŅĠǞėŲťŭſğėķĘĽŝġļėĞſǢ ŞĠĘŵ125ĜġťŭŨėŮŠķğĘŬĴıŨėĝķėijđŽűěŬǪĘġŨėůėŹűŕŨėǩŔ łƀťŨė±žĹĘřűĚĞŤĸŁŨėĸšŭĚ0913841901ŧĘšŰ3384ǫİėij

œŸĸŁŭŨėŮļė

ľƀĔĸŨėŽűěŭŨėĮōļ誚ļčĞŰĘƀń ƁňķǢėķŸĴŨė  ŧŹŕŝŭŨėĞſķĘļ ŪŭŕŨėĞŨŸėĺŬĞŅİķ‡  ŧŹŕŝŭŨėĞſķĘļ ĞěſĸʼnŨėijėĴļğĘěĤđĝijĘŶŀ‡ ĞŝũřŬ ĞũŅŝűŬ ŞſķĘőŬ ĞŕĚķč ŲŬ ŇĸŕŨė ŮſĴšĠ Ĝĩſ 3 œŸĸŁŭŨėŮļėůĘƀĚŖŬŇĸŕŨėūĴšŬŮġıĚĞŬŹġıŬŸĸŭĬǢėŖŭŁŨĘĚ ŦŨĵŸĮňėŸŎıĚśŸĸőŬŪŤǩŔĊĘōŕŨĘĚĞŬĴšġŭŨėĞŶĩŨėŮļėŸ ƁĠǠėŹĭűŨėǩŔ ĸŕļ ůŸij ĸŕĽŬ ĸƀŘ Ęƿ ƀŨĘŬ Ęƿ ňĸŔ ŧŸǢė śŸĸőŭŨė žŹġĭſ‡ ĞƀŨĘŭŨėŋŸĸŁŨėĘƿ űŭʼnġŬůŹťſŸȟ ėƿ ĸŕļźŹġĬėėĵđŊŜĸſǞđŸ ŋŸĸŁŨėǩŔĞŬĘġŨėĞšŜėŹŭŨėĝķŸĸňŖŬĞĚŹũōŭŨėŖŜĴŨėĞšſĸŌŸ ĞŤķĘŁŭũŨ ĻĘļč ŋĸŁŤ ŎŝűũŨ ƁĚĸŕŨė ĪƀũıŨė ĞŤĸŁŨ ĞŬĘŕŨė ĞſčǝĸőűŨĘĚņŅıġŭŨėƁěƀũŨėĊĘʼnšŨėǩŔĞšŜėŹŭŨėŦŨĶŤŸ ŪńčŲŬůŹťſůčĜĩſĘŭŤijŹšŕŨėśėĸŌčŲƀĚĎŁűĠĴŠğĘŔĹĘűŬ ķŹńģǟĤŸ ƿ ƿ ƿ ģǟĤŪńčŲŬėĸŕĽŬĘƀŨĘŬĘňĸŔžŹĭſƁŰĘĥŨėśŸĸőŭŨė‡ ķŹń ķŹń ģǟĤ  Ūńč ŲŬ Ęƿ ƀűŜ Ęƿ ňĸŔ žŹĭſ ĦŨĘĥŨė śŸĸőŭŨė‡  ĞſĴšűŨėĞŭƀšŨė ėƿ ĸŕļŷĔėŹġĬėĞŨĘĬǝŊŜĸſŸ ǝŧĘŝŠǤėIJſķĘĠŲŬĸŶŀč3ĝĴŭŨŇĸŕŨėůŹťſůčĜĩſĘŭŤ‡ ůǟŔǤėėĶŵ ĞŬĴšġŭŨė ĞŤĸŁŨė ŞũŬ ǩŔ žŹġĭƀŜ ŖĚėĸŨė śŸĸőŭŨė ĘŬč‡

ĞšĚĘļ ĝĸěİ ĘŶſĴŨ ƁġŨėŸ ĞŅŅıġŭŨė ğĘŤĸŁŨė ŪŤ ǩŕŜ ĞƀűŝŨėğĘŝńėŹŭŨėĞļėĸŤūǟġļǞķŹʼnĭŨėĞŤķĘŁŭŨėǝĞěŘėĸŨėŸ ĘŶƀĚŸĴűŭŨĸŀĘěŭŨėŮƀũĽġŨėĞšſĸōĚĞƀŨĘŭŨėŸ ŲŬ ĞŕƼŠėŹŨė ĝ��ġƼŝŨė ŧǟƼƼƼƼƼİ ĞƼƼļėĸƼƼťƼƼŨė ŮƼƀũĽĠ ĴƼŔŹƼŬ ūėŸĴŨėğĘŔĘļĊĘűĤčȟū2014/ 01/ 28ŽġƼĬŸū2014/ 01/ 21 ƁŭļĸŨė ğėĊĘōŕŨėĞűĩŨľƀĔķĜġťŬŲŬğĘŝńėŹŭŨėĞļėĸŤĜĭĽĠ ǫİėijŞĠĘŵ125ĜġťŭŨėŮŠķğĘŬĴıŨėĝķėijđŽűěŬĞƀŔĸŝŨė łƀťŨė±źĹĘřűĚĞŤĸŁŨėĸšŭĚ3384 ǩŔŲſķijĘšŨėŲƀŬĴšġŭũŨǞđĊĘōŕŨėĞļėĸŤĜĭĽĚĮŭĽſǞ ĞƀĠǠėŋŸĸŁũŨĘƿ šŜŸůǟŔǤėėĶŵǝĞĚŹũōŭŨėğėĴűġĽŭŨėĸƀŜŹĠ ĞļėĸŤ ĜĭĽĚ ŲƀŨŹıŬ ğĘŤĸŁŨė ǝ ůŹĚŸĴűŭŨė ůŹťſ ůč 1 ĘŶŰŹũĥŭſƁġŨėĞŶĩŨėŲŔķijĘńƁŭļķĴűġĽŬĜĨŹŭĚĊĘōŕŨė ņŅıĠ Ĵƀŝſ ĘŬ ķĘʼnĬđ ĊĘōŔ žǢ ūĴšġŨė ŲƀěŘėĸŨė ǩŔ 2 ŧĘĩŭŨė ǝ ğėĴűġĽŭŨĘĚ ĞŬŹŔĴŬ ĞšĚĘĽŨė ŷĠĸěİŸ ūĴšġŭŨė ǪĘŭŨėŸ ƁŰŹŰĘšŨė ŷŕňŹĚ ĞńĘıŨė ğėĴűġĽŭŨė ŦŨĶŤŸ ęŹŘĸŭŨė ğĘŶĩũŨĞěĽűŨĘĚŦŨĵŸŃŹŅıŨėǝĝķijĘŅŨėğĘŕſĸŁġŨėŢŜŸ ƁŵŸĘƀěƀŨǝĞũĩĽŭŨė  ŧŹŕŝŭŨėĞſķĘļ žķĘĩġŨėŪĩĽŨėħĸıġĽŬŲŬĝķŹń‡  ŧŹŕŝŭŨėĞſķĘļ ĞſķĘĩġŨėĞŜĸřŨĘĚĴƀŠĝijĘŶŀ‡ ĸ Ě ƀ Ŷ


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 350‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 15‬ربيع الأول ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 16‬يناير ‪ 2014‬ميالدية‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ف‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫غ‬

‫‪ 2‬ـ طويالت‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫‪ 3‬ـلتثبيتالخيمة(معكوسة)ـسيول‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫(مبعثرة)‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫‪ 4‬ـمتشابهانـعلممؤنث‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ي‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪8‬‬

‫أفقياً وعمودياً‬

‫‪ 1‬ـ إحدى الوزارات‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪ 5‬ـ وجنات ـ‪ 2/1‬عجيب‬

‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪ 8‬ـ علم مذكر ـ وحدة زمنية‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪1‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫ج‬ ‫و‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ر‬

‫ي‬

‫ن‬

‫ج‬

‫د‬

‫و‬

‫و‬

‫ر‬

‫ج‬

‫و‬

‫د‬ ‫و‬

‫ا‬

‫د‬

‫‪4‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫س‬

‫ي‬

‫و‬

‫م‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ر‬

‫س‬

‫و‬

‫ف‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ا‬ ‫ر‬

‫ر‬

‫حل الكلمة الضائعة‬ ‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫ا‬

‫ن‬

‫م‬

‫م‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ب‬

‫د‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ل‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ع‬

‫د‬

‫ح‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ع‬

‫ل‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا‬

‫د‬

‫م‬

‫ا‬

‫و‬

‫ق‬

‫م‬

‫ي‬

‫ب‬

‫‪1‬‬

‫حل حرف املشرتك‬ ‫ف‬

‫و‬

‫فرج يومي‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫س ا‬ ‫و‬

‫م‬

‫ط‬

‫ن‬

‫ي‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ا‬

‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬

‫ك‪4‬‬

‫ع‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪20‬‬

‫=‬

‫‪-‬‬

‫‪-‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬

‫حل متاهة األرقام‬

‫‪3‬‬

‫‪X‬‬

‫‪7‬‬

‫‪X‬‬

‫=‬

‫‪2‬‬

‫‪X‬‬

‫‪6‬‬

‫‪/‬‬

‫‪42‬‬

‫‪/‬‬

‫=‬

‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫‪3‬‬

‫‪9‬‬

‫=‬

‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪X‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪18‬‬

‫سلَّم الكلمات‬ ‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪1‬‬

‫س‬

‫ن‬

‫‪2‬‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ي‬

‫‪3‬‬

‫ن‬

‫و‬

‫ا‬

‫ل‬

‫‪4‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ج‬

‫ب‬

‫ر‬

‫‪5‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫و‬

‫ا‬

‫ج‬

‫عاص‬

‫مة أ‬ ‫وروب‬

‫ية‬ ‫ب‬

‫‪14‬‬ ‫‪/‬‬

‫=‬

‫‪1‬‬

‫‪X‬‬

‫=‬

‫حل فوتوشيكي‬ ‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫‪/‬‬ ‫‪/‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫‪2‬‬ ‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ف‬

‫‪8‬‬

‫‪7‬‬

‫‪5‬‬

‫ق‬

‫ا‬ ‫ر‬

‫ل ال‬ ‫صو‬ ‫ف‬

‫‪3‬‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫و‬

‫سنة‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪ 1‬ـ ماركة سيارات‬ ‫‪ 2‬ـ ماركة سيارات‬ ‫‪ 3‬ـ االسم الثاني لفنان عربي‬ ‫‪ 4‬ـ حيوانات مفترسة‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪ 1‬ـ آلة إيقاعية‬ ‫‪ 2‬ـ آلة موسيقية‬ ‫‪ 3‬ـ من العناصر‬ ‫‪ 4‬ـ مجلة ليبية‬ ‫‪ 5‬ـ إحدى القارات‬

‫أحد‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‪.‬‬

‫‪8‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫لو عرف السبب‬ ‫ـ استغربت األم من موجة الحنان المفاجئة التي هبطت على ابنها‬ ‫الذي أخذ يبالغ في احتضانها ‪ ..‬ولما سألته عن السبب‪ .‬أجاب قائ ًال ‪:‬‬ ‫أريد أن أستمد منك الزكام حتى ال أذهب للمدرسة اليوم‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫اضحك ‪ ..‬تضحك الدنيا معك‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫ي‬

‫ـ اشطب الحروف التي تالحظ ظهورها أكثر من مرة واحدة‬ ‫في األسطر األفقية‪.‬‬ ‫ـ في النهاية يتبقى عدد (‪ )7‬أحرف تكون كلمة السر الضائعة‬ ‫‪ ..‬وهي اسم إحدى القارات‪.‬‬

‫‪ 7‬ـ يخبئ ـ دخول (معكوسة)‬

‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ 6‬ـفنانةعربية‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪14‬‬

‫‪2‬‬ ‫=‬ ‫‪7‬‬

‫‪ - 4‬من فروع الرياضيات‬ ‫‪ - 5‬الالزم‬

‫‪ - 1‬عمر‬ ‫‪ - 2‬آلة موسيقية‬ ‫‪ - 3‬عطاء‬

‫‪4‬‬


15

ôüĿîüĿíôňĔĿí (350) ĉĊĬĿí

†ŋ Ł

1435 2014

ĽōŗíĪŔñč Ďœîňœ

15 16

¢ù«ªîdG

ĊœĎòĿíφòī ĉčōî†ńĻ ŪŅƀŜĵĘġļčijŹŭĭŬĵĘġļč ĸƀıŨėīĘěń śĸŔčƁűťŨȟčĴĚčŞƀŤžķijčǞ ȟūĘſǢėųĶŵĖƼƼŝōŰčƁŰčƿėĴƀĨ ȟęķĘŠǢėŸŲŌŹŨėğŹŬƁűťŶŰč ijŹƼƼŭĭŬ ĘƼƼſ ȟ ŖƼƼĚĘġĠ ğŹƼƼŬ ĊƁŀŪŤƁŰĴšŜčŸȟŪŅƀŜŸ ĞƼƼļijĘĽŨėĝĘŜŹŨėĞŨĘĬƁŵųĶŵ ĊėŹňǢėůĎŤŸȟŲƀġűƼƼļŧǟƼƼİ ĴŕĚƿėĴĬėŸžķĴƼƼńǝĖƼƼŝōűĠ ĸİċ īĸŜǞŸȟŲƼƼŌŹŨėǝĞƼƼĩŶĚǞ ǝ ĊėĺƼƼŔ ǞŸ ȟ ĞƼƼļĘƀĽŨė ǝ ŲŔĮĽŭſīŸķŢƀŜķŸčĜĬĘń ĘŶʼnŕĚŦŕĨėŹŬ ŊƼƼƀʼnĬǝłƼƼƀŔčůǠėĘƼƼŰč ȟūǟťŨėĞƼƼěŘķğĴƼƼšŜȟůĺƼƼĭŨė ĞƼƼſŹƀĬŸ ȟ ĞƼƼĚĘġťŨė ĪƼƼŵŸŸ ĘŰĎŜȟėĶƼƼŶŨŸȟĝijĘƼƼġŕŭŨėĸƼƼŁěŨė ĴŕġĚĎƼƼļƁŰǢƿėķĶƼƼŔŦĭƀŭġƼƼļč ƁĚĘĚŢũŘĎƼƼļȟĢƼƼŠŹŨėŊƼƼŕěŨ ŧĺƼƼġŔčŸ ĻĘƼƼűŨė ųŹƼƼĨŸ ǝ ǪĞŔķĺŬǝĪƀĩʼnŨėŸĜıŅŨė ęĸŠȟţĘűŵȟğĘĭƼƼŀƁĬėŹʼnĚ ėŸĸƼƼŁŰŲſĶŨėŽĠŹŭŨėŢƼƼſĸŘǤė ğėĵĝķĘƼƼʼnĭŨėŸķĘŭŕŨėĘƼƼűňķĎĚ ĘŵĸŬĴŰƁġŨėŇķǢėľŝŰȟŲŬĹ ęėĸıŨėŸĞűġŝŨĘĚůǠėŲĭŰ ȟĞěƀōŨėĞšŜĸŨėǩŔĘŭŤĸťƼƼŀč ŮŨĘűŰčĘƼƼŶƀŜĘƼƼŬĜƼƼĩŔčƁƼƼġŨė ȟŷĨŹŨƿĘŶĨŸƿĘŬŹſŢġũŰ ĞũŬĘŕŭŨėŲĽĬǩŔĘŭŤĸťƼƼŀčŸ ŽűŭĠčŸȟĻĘƼƼĽĬǤėƁŠķǩŔŸ ŞŠŹġſǞƿėķĘŵijĹėƿĘŭĔėijĘŭťŨ ŖŜĸſůčŷũŨėǪėŹƼƼŔijĘŜĘŰčĘŬč ųĶŵůĺƼƼĭŨėĝĸıńžķĴƼƼńŲŔ ūŹſğėĵƁűũġšĠǞƁŤ óčíōĉŎñĶœĊĜĿí

www.libyaaljadida.com

Ċ††††††œĐ††††††Î óĊ††ëĴ††Ŀíņ††Ń †ňĬķŎŃíōčōď ôļò††††ėՆ†ŀī õ †††Ń ŎŀĬÎ í

ƁňėĸšŨėŮƀĽŰĞļĴŔ

łĿîĬĿíŒijŁĊķŗíŒŇîĤœĎòĿíöœĎøēņĘŔŇōčŎĻľĔŀĔŃŐĿçłĠň÷ôńŀĔŃôŀëîī ǝŷŨĞšũĬŧŸčĶƼƼűŬŪƼƼĽũĽŭŨėģėĴĬčķŸĴƼƼĠŸ ŪƼƼĽũĽŭŨėǨđĞŭũƼƼĽŬĞƼƼũĔĘŔĘƼƼěſĸŠŮʼnűġƼƼļ ŪƀıġŭŨėǪĘŭŕŨėĴũƀŜķĶſŸƁĬǝ1960ĸěŭĽſij ūĴŠǢėŹƼƼŵŸĢſĸġƼƼļŲƼƼŁƀŰŸķŹŤƁŰĘōſĸěŨė ĸġĽŁŰĘŬŲŬĜſĸšŨė ŖƼƼŭġĩŭŨėĞũƀťƼƼŁĠĸƼƼĥŤčľƼƼťŕƀŨȟŮƼƼŨĘŕŨėǝ ľťŕƀŨķėŸijǢėŖƼƼſĹŹĠķŹōĠŲƀűƼƼĽŨėĸŬǩƼƼŔŸ ǩŔĘŬĘŔŲƀƼƼĽŭİŲƼƼŬĸƼƼĥŤčĴƼƼŕĚƁƼƼŰĘōſĸěŨė ŲƀšũōŬŲŬĝĴſĴĨğĘƀŅıƼƼŀǟěšġƼƼĽŬŖŠėŹŨė ŷňĸŔĊĴĚ ŪƼƼĽũĽŬŇĸŕſŸŮŵĸƀŘŸĘƀƼƼĽűĨŲƼƼƀŨŹĭġŬŸ ŹĭŰŷƼƼŕĚĘġſžĶƼƼŨėŪƼƼĽũĽŭŨėŹŨŸĐƼƼĽŬŧĘƼƼŠŸ ŲŬĞŨŸij12ǪėŹƼƼĬǝĢſĸġƼƼļŲƼƼŁƀŰŸķŹŤ œŹěƼƼļǢėǝğėĸŬģǟĤƁŰĘōſĸĚŲƀſǟŬĝĸƼƼŁŔ ŪƼƼĽũĽŭŨėŪěšġƼƼĽſŸėĴűũſĹŹƀŰŸėĴűŨŹŵĘŶűƀĚ ůčĜſĸŘĸƼƼŬǢŷŰđǝƁĠžċĞƼƼōĭŬǩƼƼŔ ĸƼƼƀŬǢėūĘƼƼŠĴƼƼŠŸĞƼƼƀŕŠėŸğĘƀŅıƼƼŀĘƼƼŰĘƀĬč ģŸĴĭŨĝĴƼƼŭŨėųĶŵŧėŹƼƼŌķĘőġŰǞėŮƼƼĠůŹƼƼťſ ķŹƼƼŶőĚƁƼƼŰĘōſĸěŨėĿĸƼƼŕŨėĴƼƼŶŔǪŸĺŨķĘƼƼŁĠ žĶƼƼŨėĸƼƼƀőŰŧĘŤŪƼƼŬķǢėķŸijĞƼƼſĴűŨĸſėūčŸ ŪĥŭŭŨėƼžĸġĽƀŬƁŭƀĨžijĐƀƼƼļŸķŹōġŨėėĶŵ ŷƀŜĜʼnġšŬ ŷſĴŨėŸŸŷƀũŝŌĜŰĘĨǨđŪĽũĽŭŨėǨđŮʼnűƀļ ƁƼƼļŸĴűŵęčŲŬŹŵŸŲƀŕĚķǢėŸžijĘĭŨėŚƼƼŨĘěŨė

2013ôňēľœďíĎòĿíŒijĚĈėIJĿã50óîŔĄñõĉōãĎŔĔĿíùĉíŎă ǨđŧĴŕŭŨėėĶƼƼŵŊŝıűſŲƀĬǝȟņıƼƼŀŞŨč100ŪťƼƼŨ 2013ūĘŕŨėĸſĸšĠĜƼƼĽĭĚȟĞƀĚŸķŸǢėůėĴũěŨėǝğǞĘĬ10 ŃŹŅıŨėėĶŵǝĞƀŭŨĘŕŨėĞĭŅŨėĞŭőűŬŲŔķijĘŅŨė ŲŔĞŭĨĘűŨėğĘƀŜŹŨėijĴŔǝĘňĘŝıŰėŪſĹėĸěŨėğĴŶƼƼŀĴŠŸ ŋŸĸƼƼŁŨėůčĸƀŘȟ2012ūĘŕŨėŖŬĞŰķĘšŭŨĘĚĸƀƼƼĽŨėģijėŹƼƼĬ ĘƼƼŶƀũŔĢƼƼšŜėŸŸĝĴƼƼĭġŭŨėŮƼƼŬǢėĞƼƼŭőűŬĘƼƼŶĠijĴĬƁƼƼġŨė ĸƀƼƼĽŨėģijėŹĬijĴŔŊƀŝıĠǩŔņűĠĞƀũſĹėĸěŨėĞŬŹťĭŨė ūĘŕŨėŧŹũĭĚŞŅűŨėǨđĘŶűŔĞŭĨĘűŨėğĘĚĘńǤėŸğĘƀŜŹŨėŸ .2020 ůđȟĞƀŨėķĴŝŨėĸƀƼƼĽŨėĞŌĸƼƼŀŲŔķijĘƼƼŅŨėĸſĸšġŨėĜƼƼĽĭĚŸ ĞŔĸƼƼĽŨėƁōıĠğǞĘĬǨđźĺŕĠĸƀƼƼĽŨėģijėŹĬŲƼƼŬ90 ĸƀĽŨėŲƀŰėŹšŨŧĘĥġŬǞėūĴŔŸĘŶĚīŹŭĽŭŨėźŹŅšŨė

ŲŬĘűťŭĠĞƼƼĥŨĘĥŨėĞƀĭʼnŨėŪƼƼġšŬĴŕĚśĘƼƼňčŸ ȟĞěŠėĸŬėĸƼƼƀŬĘŤĞōƼƼļėŹĚŷŨĝķŹńǩŔŧŹƼƼŅĭŨė ĸŭŰŷŰčĘŰĴŤĎĠŸ ǝĴĨėŹġĠğĘŰėŹƀĭŨėųĶŵĢŰĘŤĘŭĔėijǟĔĘŠŖĚĘĠŸ ůĘĽŰǤėŮĨĘŶĠŲťĠŮŨĘŶűťŨȟķėŹĩŨė ŲŬœŹƼƼűŨėėĶƼƼŵĞƼƼĕƀěŨėŲƼƼŔůŹƼƼŕŜėĴŭŨėĸƼƼĽŝſŸ čĸōĠƁġŨėğėĸƀřġŨĘĚĴƼƼűŶŨėǝĝķĸťġŭŨėģijėŹƼƼĭŨė ĞƀũńǢėĘŶűŌėŹŬǩŔ ķĘĠŸėĞŕŌĘšŬǝŃĘıŀčĞŕĚķčŪġŠĸİċĸŭŰůĘŤŸ ĞƀŭĭŭŨėŲƼƼŬĸŜĘŬĴŕĚȟĴƼƼűŶŨėŧĘŭƼƼŀǝłſijėĸĚ ĘŶƀŜłƀŕſƁġŨė şŹŝſĘŵijĴŔůĘŤĘƼƼŬĴŕĚĸŭŰ1700ĴƼƼűŶŨėŮƼƼʼnĠŸ ŧǟšġļǞėůĘĚđȟ1947ūĘŕŨėǝĘŝŨčŲƀŕĚķǢė

ğĘƀŜŹŨėijĴƼƼŔŪſĹėĸěŨėǝĞƼƼƀŨėķĴŝŨėĸƀƼƼĽŨėĞŌĸƼƼŀğķĴŠ ŞŨčŲƀƼƼĽŭıĚ2013ūĘŕŨėǝĸƀƼƼĽŨėģijėŹĬŲŔĞƼƼŭĨĘűŨė ėŹũġŠŲſĶŨėŲƀƀťſĸŬǣŨǪĘŭĨǤėijĴŕŨėžĹėŹſĘƼƼŬžčȟĞŨĘĬ ūĘűġƀŜęĸĬŧǟİ Ę��ĸŅĬĸŁŰĞƀŨėķĴŝŨėĸƀĽŨėĞŌĸŀŲŔķijĘńĸſĸšĠǝĊĘĨŸ ŮŶŔĸŅŬėŹšŨĘŅıƼƼŀ8375ůčŹĚŹũŘŸčŹſķĞŝƀĭńǝ ğĘŠĸōŨėǩƼƼŔ2013ĞűƼƼļŖŠŸĸƀƼƼļģijĘƼƼĬ185877ǝ ĸİċĘŅıƼƼŀ103075īĸĨŲƀĬǝȟŪſĹėĸěŨėǝĞƼƼƀŨėķĴŝŨė ĞŨĘĬŞŨčŲƀĽŭıĚğĘƀŜŹũŨǪĘŭĨǤėijĴŕŨėĞŌĸŁŨėğķĴŠŸ ğĘŠĸōŨėǩŔĢŕŠŸƁġŨėģijėŹƼƼĭŨėůĘěƼƼĽĭŨėǝĶİǢėĴŕĚ žĹėŹſŸĞŭĽŰůŹƀũŬ200ŮʼnſĴũĚǝĞƀũĭŭŨėŸĞƀűŌŹŨė ĝĘŜŸĞŨĘĬ25Ÿ20ŲƀĚīŸėĸƼƼġſǞĴŕŬǪĘŭĨǤėijĴŕŨėėĶƼƼŵ

ǝžĘƼƼŁũŨĞŔķĺŬǝĝčĸŬėĝĘƀĭĚĸŭűŨėėĶŵźijŸčŸ ĦŨĘĤůŹťġŨȟƁňĘŭŨėœŹěļǢėŸijĘŰŪƀŬĘĠĞŕŌĘšŬ ȟĸſĘűſŲŬŖĚėĸŨėĶűŬĻĸġŝŭŨėůėŹƀĭŨėėĶŶŨĞƀĭň ĻĸĚľŰėĸŜĞŨĘŤŸůŹŨŬijĘŜčĘŬĜĽĭĚ ĞļķĴŬ45ŧĘŝŠđŞŠŸĞƀũĭŭŨėğĘōũƼƼĽŨėĢěũŌŸ ėĶŵŷűŁſĴŠūŹĩŵžǢĘěƼƼĽĭĠĘƀĬĘƀƼƼļĘŕĩġűŬŸ ĸŭűŨė ĻĸĬŲŬėĸŅűŔ150ĸŭűŨėĴƀńĞƀũŭŔǝţķĘŁſŸ ĞũƀŝŨėŲŬijĴŕĚŲƼƼſĹĺŕŬȟĞŌĸƼƼŁŨėŧĘĨķŸğĘĚĘřŨė įĘıŝŨėŸĞěŠėĸŭŨėğėĸƀŬĘŤŸęǟťŨėŸ ŧŹĬķŸĴſĸŭűŨėğĘĚĘřŨėĝķėijđǝŧŸĐƼƼĽŭŨėŧĘŠŸ ĘűűťŨȟŷƼƼŰĘťŬĴſĴĭĠĜƼƼŕŅŨėŲŬȟžĘƼƼŁŨėĞŔķĺŬ ŲƀŬijĘšŨėŲƀŬŹƀŨėǝŷƀũŔŊěšŨėŪŬĎŰ

ŒijîòŇčãĶòĔ÷óîĴĄŀē ņŔĜĿíŒijþĿĐ÷ĵîòē

ĪŨĺĠşĘěƼƼļǝĜŰķčǩŔĝĘŝĭũƼƼļĢŠŹŝĠ ȟĘŶĚĘĭńčĘŶšŜėĸſƁƼƼġŨėĞŝƀŨǢėğĘŰėŹƀĭũŨ ŪĔĘƼƼļŸĢũšŰĘŬĜƼƼĽĭĚȟŲƀŅŨėǝŮƀŠč ĊĘĤǟĥŨėĞƀũĭŭŨėūǟŔǤė ĸƀŌŸŎōŠŸęǟŤşĘěĽŨėėĶŵǝţķĘŀŸ ŦſijŸĸŝńčŎĚ ǝŮőűŭŨėşĘěƼƼĽŨėėĶƼƼŵĴŔėŹŠĜƼƼĽĭĚŸ ȟůĘűƀŵĞŕŌĘšŬǝħŹũĥŨėųŹƼƼĽťĠķĴĭűŬ ǩŔŮŶĠĘŰėŹƀĬğĘƼƼŰėŹƀĭŨėęĘƼƼĭńčŖƼƼʼnſ ijŹšŬĞōļėŹĚĘŶŰŸĴŀĸſŸĪŨėĺŭŨė ĜŰķǢėůđĝĴƼƼſĴĩŨėŲƀŅŨėĞŨĘŤŸĢƼƼŨĘŠŸ ŖěġſůčůŸijĺƼƼŝšŨėǩŔŷĠėķĴŠŇĸŕġƼƼļė şĘěƼƼĽŨėĸƼƼĽİŦƼƼŨĶŨŸȟŷƼƼěĬĘńğėijĘƼƼŀķđ ĝĘŝĭũĽŨėŷƀũŔĢŠŹŝĠŸ ǝĞƀŨĘŔĝĸƼƼƀĠŹĚĪŨĺġŨėĞƼƼňĘſķĸƼƼŁġűĠŸ ĴŠŸȟŲƀŅŨėǝŽōƼƼļŹŨėĞšěōŨėśŹŝń ĺŤėĸŬŸğĘƼƼōĭŬĝĴŔĞſĘřŨėųĶŶŨĢĕƼƼŁŰč ĊĘġŁŨėğĘňĘſķĞļķĘŭŭŨ

ĸŭŰĴƀŅŨĞũŭĬĴűŶŨėęŹűĨǝğĘōũƼƼĽŨėŲƼƼŁĠ ĻķėĴŭŨėŲƼƼŬĞěŨĘŌȟŃĘıƼƼŀǢėŲŬėijĴŔĻĸƼƼġŜė ūĘŭĠđŲƀĬǨđĘƼƼŶĚėŹĚčŧĘŝŠđĞƀĬĘƀƼƼĽŨėĺƼƼŤėĸŭŨėŸ ğĘĚĘřŨėĝķėijđǝůŹŨŸĐĽŬŲũŔčĘŬĜĽĭĚȟĞŭŶŭŨė ĊĘĤǟĥŨė

ĎńŇôĸăŜŃ ĊňŌĿíïŎňÿŒij ĽîĴķçľħŒij đčíĊńĿí


‫شركة الراحلة للخدمات النفطية‬ ‫تعلن شركة الراحلة للخدمات النفطية عن رغبتها يف التأمين الشامل عىل األصول الثابتة‬ ‫والمنقولة التابعة لها‪.‬‬ ‫وذلك وفق كراسة الشروط والمواصفات المعدة من قبل الشركة‪ ،‬فعىل شركات التأمين‬ ‫الراغبة يف ذلك الحضور إىل إدارة الشؤون اإلدارية والخدمات بمقر الشركة الكائن بباب بن‬ ‫غشير بطرابلس الستالم كراسة الشروط والمواصفات وتقديم عروضها قبل يوم الخميس‬ ‫الموافق ‪2014-1-30‬م‪.‬‬ ‫عىل أن يشتمل العرض الفني والعرض المايل بأظرف مغلقة وألي استفسار يرجى االتصال‬ ‫بالرقم التايل‪0213622164 :‬‬


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 350