Issuu on Google+

‫االثنين‬

‫العدد (‪)334‬‬ ‫السنة الثالثة‬

‫‪ 20‬صفر ‪ 1435‬هـ‬

‫‪ 23‬ديسمبر ‪2013‬‬

‫‪ 16‬صفحة‬

‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫م‬

‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫في بنغازي‪:‬‬

‫اإلرهاب يزداد والحكومة تكتفي بالحداد‬ ‫هجوم انتحاري على بوابة برسس وسقوط ‪ 13‬شهيداً من الجيش‬


‫تقارير‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫‪9‬‬

‫ي��ج��ب أن ي��ن��س��ب ال��ف��ض��ل أله��ل��ه‬ ‫‪ ‬ويف مؤتمر باريس سنة ‪ 1946‬م أبدى‬ ‫االتحاد السوفيتي استعداده للتخيل عن‬ ‫مطلبه يف طرابلس – ليبيا إذا ما حصلت‬ ‫يوغسالفيا عىل إقليم "تربستا"… وعىل‬ ‫ذلك تقدم يف شأن ليبيا باالقتراح التايل‪  -:‬‬ ‫‪ - 1‬وضع ليبيا تحت الوصاية الجماعية‬ ‫عىل أن تتكون هذه الوصاية من دولتين‪،‬‬ ‫إح��داه��م��ا م��ن دول ال��ح��ل��ف��اء واألخ���رى‬ ‫إيطاليا‪ ،‬ففي طرابلس تتوىل الوصاية‬ ‫إيطاليا‪ ‬باالشتراك مع اإلتحاد السوفيتي‪…،‬‬ ‫ويف برقة تشترك إيطاليا مع بريطانيا يف‬ ‫الوصاية‪.‬‬ ‫‪ - 2 ‬بقاء الوضع القائم حالي ًا لمدة عشر‬ ‫سنوات‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪ - 3‬يعتبر رئيس اإلدارة مسؤوال أمام‬ ‫مجلس ال��وص��اي��ة ال��ت��اب��ع لهيئة األم��م‬ ‫المتحدة‪ ،‬ويتم تعيينه عن طريق الدولة‬ ‫الحليفة صاحبة الشأن‪.‬‬ ‫‪ - 4 ‬يتم تعيين نائب رئيس اإلدارة‬ ‫بواسطة إيطاليا‪.‬‬ ‫‪ - 5 ‬يساعد رئيس اإلدارة مجلس‬ ‫استشاري يتكون من خمسة أعضاء؛‬ ‫منهم ث�لاث��ة م��ن دول الحلفاء؛‬ ‫وهم‪ :‬االتحاد السوفيتي والواليات‬ ‫المتحدة والمملكة المتحدة؛ واالثنان‬ ‫الباقيان من الهيئات المحلية… ‪ ‬‬ ‫‪ ‬وع�لى الفور وم��ا أن انتهى ممثل‬ ‫االتحاد السوفيتي من ع��رض اقتراح‬ ‫بالده حتى تقدم رئيس الوفد البريطاني‬ ‫باقتراح يشير صراحة إىل (منح ليبيا‬ ‫الموحدة االستقالل يف الحال‪ ).‬ويف االجتماع‬ ‫ُ‬ ‫التايل تقدمت الواليات المتحدة باقتراحين‪ -:‬‬ ‫‪ ‬األول‪ :‬ي��ن��ص أن تتنازل إيطاليا عن‬ ‫سيادتها عىل ليبيا‪.‬‬ ‫‪ ‬الثاني‪ :‬يقضي‪  ‬بتأجيل اتخاذ قرار نهائي‬ ‫لمدة سنة واحدة تبدأ من توقيع معاهدة‬ ‫الصلح مع إيطاليا‪  .‬‬ ‫ُ‬ ‫‪ ‬وقد وافقت كل من بريطانيا واالتحاد‬

‫السوفيتي عىل االقتراحين‪ ،‬عىل أن تكون‬ ‫إدارة األقاليم يف فترة االنتقال كما هي‬ ‫تقوم بها اإلدارة العسكرية البريطانية‪.‬‬ ‫‪ ‬ومع وصول لجنة تقصي الحقائق الرباعية‬ ‫يف ‪ 16‬أبريل سنة ‪1948‬م؛ عمت البالد حالة‬ ‫من التوتر إثر قيام اإلدارة الفرنسية باتخاذ‬ ‫المعتاد‪،‬‬ ‫إجراءات وتدابير أمنية طارئة عن ُ‬ ‫وكثفت من اتصاالتها ببعض من األهايل‬ ‫واألعيان لكسب و ّده��م بتخفيف القيود‬ ‫وإط�لاق وعود للقيام بمشاريع إصالحية‪،‬‬ ‫وكانت جماعة من عناصر اإلدارة الفرنسية‬ ‫المحتلة تنتقل مع اللجنة الدولية ومصاحبة‬ ‫ُ‬ ‫لها خ�لال تنقالتها بين مناطق اإلقليم‬ ‫وسكانه إىل أن غادرت اللجنة متوجهة إىل‬ ‫مدينة بنغازي يف إقليم برقة يف ‪ 26‬أبريل‬ ‫‪1948‬م‪ .‬وكانت سلطات االحتالل الفرنسي‬ ‫قد منعت ُموفد الحزب الوطني الطرابلسي‬ ‫م��ن دخ��ول اإلقليم واالت��ص��ال ب��األه��ايل‪،‬‬ ‫وتمكن يف وقت الحق ُموفد هيئة تحرير‬ ‫ليبيا من االتصال بالشيخ أحمد سيف النصر‬ ‫موضح ًا له الموقف السياسي العام ‪ ،‬المحيل‬ ‫وال��دويل‪ ،‬واإلجماع الوطني حول مطلب‬ ‫االستقالل ووح��دة ليبيا وام��ت��داد اإلم��ارة‬

‫السنوسية إىل أقاليمها الثالثة‪.‬‬ ‫‪ ‬وعندما افتتحت اللجنة السياسية يف‬ ‫األمم المتحدة جلساتها يف ‪ 30‬سبتمبر سنة‬ ‫‪1949‬م وخصصت أربع عشرة جلسة لمناقشة‬ ‫القضية الليبية؛ وك��ان��ت المفاجأة أن‬ ‫تقدمت بريطانيا باقتراح يقضي بمنح ليبيا‬ ‫(طرابلس ‪ -‬برقة) االستقالل التام بأسرع ما‬ ‫يمكن عىل أن تعقد حكومة ليبية مستقلة‬ ‫معاهدة تجارية بين طرابلس وروما‪ ،‬وأن‬ ‫يراعي قرار األمم المتحدة المصالح الفرنسية‬ ‫يف إقليم ف��زان‪ .‬وأعلن مندوب الواليات‬ ‫المتحدة األمريكية يف األم��م المتحدة‬ ‫موافقة ب�لاده عىل المشروع البريطاني‪،‬‬ ‫عىل أن يشمل قرار االستقالل؛ قيام ليبيا‬ ‫الموحدة بأقاليمها الثالثة‪ ،‬عىل أن يتم ذلك‬ ‫يف موعد ال يتجاوز خمس سنوات‪ ،‬وخالل‬ ‫فترة االنتقال تتوىل بريطانيا إدارة إقليم‬ ‫طرابلس وتتوىل فرنسا إدارة إقليم فزان‪.‬‬ ‫ويف ‪ 21‬نوفمبر سنة ‪1949‬م‪ :‬ويف الجلسة‬ ‫الخمسين بعد المائتين؛ عُ قدت الجمعية‬ ‫العامة لألمم المتحدة يف دورة انعقادها‬ ‫الرابع‪ ،‬وصدر عنها القرار رقم (‪ )289‬الذي‬ ‫يقضي باستقالل ليبيا‪ ،‬ونصه اآلتي‪:‬‬

‫هيئة األمم المتحدة ‪ -‬الجمعية العامة‬ ‫قرار منح ليبيا استقاللها (‪)289‬‬ ‫‪ - 1 ‬تكون ليبيا دولة مستقلة ذات سيادة‬ ‫وتشمل‪ :‬برقة و طرابلس و فزان‪.‬‬ ‫‪ - 2 ‬يسري مفعول هذا االستقالل يف أقرب‬ ‫فرصة عىل أال يتجاوز األول من يناير سنة‬ ‫‪1952‬م‪.‬‬ ‫‪ - 3 ‬أن يقر ممثلو السكان يف برقة‬ ‫و طرابلس وف��زان دستور ًا يتضمن شكل‬ ‫الحكم‪.‬‬ ‫‪ - 4 ‬ت ُـعين الجمعية العامة لألمم المتحدة‬ ‫مندوب ًا له مجلس يساعده و يرشده لمساعدة‬ ‫الشعب الليبي عىل وض��ع دستور للبالد‬ ‫وتأسيس حكومة مستقلة‪.‬‬ ‫‪ - 5 ‬يقدم م��ن��دوب األم��م المتحدة –‬ ‫بالتشاور مع المجلس – تقرير ًا سنوي ًا إىل‬ ‫األمين العام مع أية مذكرات أو وثائق يرى‬ ‫بوجوب رفعها إىل هيئة األمم ‪.‬‬ ‫تابع ال��ق��رار رق��م (‪ )289‬ال��ذي يقضي‬ ‫باستقالل ليبيا‬ ‫‪ - 6 ‬يتكون المجلس من عشرة أعضاء؛‬ ‫هم‪:‬‬ ‫‪ ‬أ‌‪ -‬ممثل واح��د تُع ّينه حكومة كل من‬ ‫ال���دول اآلت��ي��ة‪ :‬مصر‪ ،‬فرنسا‪ ،‬إيطاليا‪،‬‬ ‫الباكستان‪ ،‬المملكة المتحدة‪ ،‬الواليات‬ ‫المتحدة‪.‬‬ ‫‪ ‬ب‪ -‬ممثل واح��د لكل من أقاليم ليبيا‬ ‫الثالثة و ممثل واحد لألقليات‪.‬‬ ‫‪ - 7 ‬يقوم مندوب هيئة األمم بتعيين‬ ‫المذكورين يف الفقرة (ب) م��ن المادة‬ ‫ال��س��ادس��ة؛ بعد ال��ت��ش��اور م��ع الدولتين‬ ‫القائمتين بأعمال اإلدارة وممثيل الحكومات‬ ‫المذكورة يف الفقرة (أ) من المادة السادسة‬ ‫والشخصيات ال��ب��ارزة و ممثيل األح��زاب‬ ‫السياسية والهيئات العامة‪.‬‬ ‫‪ - 8 ‬يستشير المندوب يف أثناء تأدية‬ ‫وظائفه؛ أعضاء مجلسه ويسترشد بآرائهم؛‬ ‫ول��ه أن يستنير ب���آراء مختلف األعضاء‬

‫بالنسبة للمناطق أو الموضوعات المختلفة‪.‬‬ ‫‪ - 9 ‬لمندوب هيئة األم��م المتحدة أن‬ ‫يقدم للجمعية العامة وللمجلس االقتصادي‬ ‫ولألمين العام اقتراحات عن التدابير التي‬ ‫ت��رى هيئة األم��م المتحدة؛ أن تتخذها‬ ‫أثناء فترة االنتقال بخصوص المسائل‬ ‫االقتصادية واالجتماعية يف ليبيا‪.‬‬ ‫‪ - 10‬تقوم الدولتان القائمتان بأعمال‬ ‫اإلدارة بالتعاون مع المندوب بما ييل‪:‬‬ ‫أ‪ -‬اإلسراع يف اتخاذ الخطوات الالزمة لنقل‬ ‫سلطة الحكم إىل حكومة دستورية مستقلة‪.‬‬ ‫‪ ‬ب‪ -‬المساعدة يف إدارة شؤون البالد عىل‬ ‫تحقيق وحدة ليبيا واستقاللها والتعاون‬ ‫يف تكوين اإلدارات الحكومية و تنسيق‬ ‫الجهود لهذه الغاية‪.‬‬ ‫‪ ‬ج‪ -‬تقوم كل من الدولتين القائمتين‬ ‫بشؤون اإلدارة تقديم تقرير سنوي إىل‬ ‫الجمعية العامة يفيد بالخطوات التي‬ ‫اتُخذت بشأن تنفيذ هذه التوصيات‪.‬‬ ‫‪ - 11 ‬تُقبل ليبيا بمجرد تكوينها دولة‬ ‫مستقلة‪ ،‬عضو ًا يف هيئة األمم المتحدة‬ ‫طبق ًا للمادة الرابعة من الميثاق‪.‬‬ ‫نوفمبر ‪1949‬م‬ ‫‪ ‬ويف صباح يوم ‪ 24‬ديسمبر سنة ‪1951‬‬ ‫وبقصر المنار يف مدينة بنغازي؛ احتشدت‬ ‫جماهير الشعب‪ ،‬وج��اءت الوفود العربية‬ ‫واألجنبية وممثلو الهيئات الدبلوماسية‬ ‫وجميع أعضاء الجمعية الوطنية‪ ،‬وبحضور‬ ‫مندوب األمين العام لألمم المتحدة السيد‬ ‫"أدريان بلت" ورئيس الحكومة االتحادية‬ ‫لليبيا الموحدة ووزراء حكومته؛ حيث أعلن‬ ‫الملك محمد إدري��س المهدي السنوسي‬ ‫استقالل ليبيا‪.‬‬ ‫ولذلك يحق لكل ليبي وطني أن يعتز‬ ‫بهذه الذكرى ألنها توجت نضال وكفاح‬ ‫أجيال ضد االستعمار بكل أشكاله؛ بأن‬ ‫توجت هذا المسار التاريخي بإعالن استقالل‬ ‫ليبيا وطنا لكل الليبيين ‪.‬‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفــر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪) 334‬‬

‫يحمل إسرائيل مسؤولية إعاقة السالم‬ ‫املؤتمر الوزاري العربي ِّ‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫حمل وزراء الخارجية العرب إسرائيل‬ ‫"مسؤولية إعاقة السالم من خالل استمرار‬ ‫عمليات قتل الفلسطينيين والتمادي يف‬ ‫االستيطان" ‪ ..‬‬ ‫وقال الوزراء العرب يف بيان يف ختام‬ ‫اجتماع طارئ عقدوه السبت الماضي‬ ‫يف القاهرة بناء ع�لى طلب الرئيس‬ ‫الفلسطيني‪ ‬‬ ‫محمود عباس إنهم "يحملون الحكومة‬ ‫اإلسرائيلية مسؤولية إعاقة تحقيق‬ ‫السالم من خالل استمرار عمليات قتل‬ ‫أب��ن��اء الشعب الفلسطيني ب��دم ب��ارد‬ ‫وتماديها يف مخططات االستيطان‬ ‫وهدم البيوت والقرى وتهجير السكان‬ ‫واالع��ت��داءات المتواصلة عىل المسجد‬ ‫األقصى وتكثيف حصارها عىل قطاع‬ ‫غزة"‪.‬‬ ‫وطالب البيان ال��والي��ات المتحدة‬ ‫واألع��ض��اء الدائمين يف مجلس األمن‬

‫الدويل واالتحاد األوروبي واألمم المتحدة األنشطة االستيطانية ومنح عملية التسوية النهائية" للقضية الفلسطينية‪.‬‬ ‫وأك��د البيان عىل التمسك بإقامة‬ ‫بـ"إلزام الحكومة اإلسرائيلية بوقف كل المفاوضات فرصة وص��وال إىل تحقيق‬ ‫الدولة الفلسطينية المستقلة عىل كامل‬ ‫األراض��ي الفلسطينية التي احتلت عام‬ ‫‪ 1967‬وعاصمتها القدس الشرقية‪ ،‬وفقا‬ ‫لمبادرة السالم العربية‪ ،‬التي أقرتها قمة‬ ‫بيروت ‪.2002‬‬ ‫وتجدر اإلشارة أن تعهد رئيس الوزراء‬ ‫اإلسرائييل بنيامين نتنياهو كان قد قبل‬ ‫يومين من إصدار هذا البيان بمواصلة‬ ‫البناء االستيطاني يف الضفة الغربية‬ ‫المحتلة رغ��م االن��ت��ق��ادات األمريكية‪،‬‬ ‫وقال "لن نتوقف ولو للحظة عن بناء‬ ‫بلدنا وتقوية أنفسنا وتطوير المشروع‬ ‫االستيطاني"‪ .‬‬ ‫وق��ال نتنياهو إن��ه "ال يوجد سالم‬ ‫بسبب استمرار معارضة وج��ود دول��ة‬ ‫يهودية قومية مهما كانت حدودها‪،‬‬ ‫ونحن لدينا حق يف دولة مماثلة مثل أي‬ ‫من الشعوب األخرى"‪ .‬‬

‫مقتل ثالثة جنود عراقيني‬ ‫يف هجوم مسلح بكركوك‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن مصدر أمني عراقي يوم أمس األحد أن ثالثة جنود قتلوا وأصيب آخر بجروح عندما هاجم مسلحون‬ ‫مجهولون موقعهم يف م��ينة كركوك شمال البالد ‪ .‬وقال المصدر إن مجموعة مسلحة قامت الليلة الماضية‬ ‫بإطالق النار عىل عناصر الجيش بالقرب من قضاء "الدبس" شمال غرب مدينة كركوك ‪ ،‬مما أدى إىل مقتل ثالثة‬ ‫جنود وإصابة آخر بجروح ‪ .‬ومن ناحية أخرى أعلنت قيادة العمليات المشتركة يف العراق أنها ألقت القبض عىل‬ ‫‪ 4‬أشخاص مطلوبين بمحافظة "األنبار" غرب البالد‪.‬‬

‫ماشار‪:‬اإلفراج عن املعتقلني السياسيني شرط التفاوض‬ ‫اشترط رياك مشار قائد التمرد يف جنوب السودان إطالق‬ ‫س��راح من وصفهم بالمعتقلين السياسيين للدخول يف‬ ‫مفاوضات بشأن تسوية للصراع مع الحكومة‪.‬‬ ‫وقال ماشار ـ النائب السابق لرئيس جنوب السودان ـ يف‬ ‫مقابلة مع بي بي سي إن القوات الموالية له استولت عىل‬ ‫والية الوحدة المنتجة للنفط وتسيطر اآلن عىل أجزاء كبيرة‬ ‫من البالد‪.‬‬ ‫وأش��ار إىل أنه يقبل إج��راء مفاوضات مع الحكومة "إذا‬ ‫أفرجت عن السياسيين الذين اعتقلوا يف اآلونة األخيرة‪".‬‬

‫وتسود الفوضى هذا البلد الذي انفصل حديثا عن الجسد‬ ‫السوداني منذ اتهام الرئيس سالفا كير ماشار بالتورط يف‬ ‫محاولة لقلب نظام الحكم‪.‬‬ ‫وأكد ماشار يف اتصال مع بي بي سي أن القوات التي تحارب‬ ‫الحكومة تخضع إلمرته‪.‬‬ ‫ويتعرض البلد الضطرابات منذ اتهام رئيس جنوب‬ ‫السودان سيلفا كير نائبه السابق ماشار بمحاولة االنقالب عليه‬ ‫قبل أسبوع‪.‬‬

‫أوباما يحذر جنوب السودان من محاولة االستيالء على السلطة بالقوة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أطلع فريق األم��ن القومي‬ ‫األمريكي الرئيس باراك أوباما‬ ‫عىل تطورات الوضع يف جنوب‬ ‫ال��س��ودان بعد إص��اب��ة أربعة‬ ‫عسكريين أمريكيين إثر إطالق‬ ‫النار عىل طائرتهم أثناء إجالئها‬ ‫رع��اي��ا أمريكيين م��ن جنوب‬ ‫السودان الذي تعمه الفوضى‪.‬‬ ‫وق���ال البيت األب��ي��ض يف‬ ‫بيان بعد اتصال أوباما بسوزان‬ ‫رايس مستشارة األمن القومي‬ ‫األم��ري��ك��ي وم��س��اع��دي��ن كبار‬ ‫آخرين "أي محاولة لالستيالء‬ ‫عىل السلطة من خالل استخدام‬ ‫القوة العسكرية ستسفر عن‬ ‫إنهاء الدعم المقدم منذ فترة‬ ‫طويلة من الواليات المتحدة‬ ‫والمجتمع الدويل‪".‬‬ ‫ووج��ه أوباما ال��ذي يقضي‬ ‫عليهم مسؤولية دعم جهودنا لتأمين‬ ‫عطلة يف هاواي فريقه لضمان سالمة األمريكيين من بور ‪.‬‬ ‫وقال البيت األبيض إنه بعد المكالمة الشخصيات والمواطنين األمريكيين يف‬ ‫العسكريين األمريكيين ومواصلة‬ ‫العمل مع األمم المتحدة إلجالء الرعايا " أكد (اوباما) أن زعماء جنوب السودان جوبا وبور‪".‬‬

‫إعـــال ن‬

‫‪3‬‬

‫اعتقال خمسة فلسطينيني يف الضفة الغربية‬ ‫واقتحام األقصى من قبل اإلسرائليني‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اعتقلت ق��وات االحتالل اإلسرائييل‬ ‫أم��س األح��د خمسة فلسطينيين خالل‬ ‫حمالت مداهمة يف عدة مناطق بالضفة‬ ‫الغربية ‪.‬‬ ‫وقال مصدر أمني فلسطيني إن‪ ‬قوات‬ ‫االحتالل اقتحمت عدة مناطق من نابلس‬ ‫من بينها بالطة وبئر يعقوب واعتقلت‬ ‫فلسطينيين اثنين قبل أن تغادر‬ ‫المنطقة ‪ .‬وأض��اف المصدر أن قوات‬ ‫االحتالل اعتقلت ثالثة فلسطينيين أيضا‬ ‫‪ ،‬بعد اقتحام منازلهم والعبث بمحتوياتها‬ ‫يف مدينة الخليل جنوب الضفة ‪ .‬واقتحمت‬ ‫قوات االحتالل اإلسرائييل بلدة يطا جنوب‬ ‫الخليل ومخيم الفوار لالجئين ‪ ،‬وأقامت‬ ‫عددا من الحواجز العسكرية عىل مداخلها ‪.‬‬ ‫ومن جهة أخرى استأنف مستوطنون‬

‫وزارة السيـاحـة‬

‫إسرائيليون ـ يوم أمس األحد ـ اقتحامهم‬ ‫للمسجد األقصى من باب المغاربة تحت‬ ‫حراسات معززة من قوات االحتالل‪ .‬وذكرت‬ ‫وك��ال��ة األن��ب��اء الفلسطينية أن هذه‬ ‫االقتحامات تتم عبر مجموعات صغيرة‬ ‫ومتتالية برعاية الحاخامات لشرح خرافة‬ ‫الهيكل المزعوم يف المكان‪ ،‬وينفذون‬ ‫ج���والت مشبوهة يف ب��اح��ات وم��راف��ق‬ ‫المسجد المبارك‪ .‬يشار إىل أن المستوطنين‬ ‫اإلسرائيليين دأبوا عىل اقتحام المسجد‬ ‫األقصى عبر مجموعات صغيرة ومتتالية‬ ‫من جهة باب المغاربة ترافقها حراسات‬ ‫معززة من ق��وات االح��ت�لال اإلسرائييل‬ ‫استجابة لدعوة ما يسمى بـ ( منظمات‬ ‫الهيكل) الداعية إىل اقتحام جماعي‬ ‫لألقصى يف أعقاب انتهاء عيد األضحى‬ ‫المبارك ‪.‬‬

‫تعلن وزارة السياحة إىل الشركات املتخصصة يف‬ ‫تنظيم املعارض واملهرجانات السياحية عن فتح باب‬ ‫التسجيل لدى الوزارة‪.‬‬ ‫فعلى الشركات الراغبة يف ذلك التقدم إىل إدارة‬ ‫تنشيط السياحة بمقر ال��وزارة الكائن قرب ميناء‬ ‫طرابلس البحري ويستمر قبول الطلبات على مدى‬ ‫أسبوع بداية من تاريخ ‪ 2013/12/18‬م مصحوبني‬ ‫بملف متكامل عن الشركة والخربة السابقة يف مثل‬ ‫هذه األعمال‪.‬‬ ‫وألي استفسار يرجى االتصال على الرقم التالي‬ ‫(‪.)092.5448142‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الإثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد(‪)334‬‬

‫‪4‬‬

‫اإلرهــاب ‪ ..‬يضـرب فـي بنغــازي‬ ‫هل عبارة‬ ‫طارق متري‬ ‫مبعوث األمين‬ ‫العام لألمم‬ ‫المتحدة‬ ‫إىل ليبيا يف‬ ‫يف مؤتمره‬ ‫الصحفي‬ ‫األسبوع‬ ‫الماضي يف‬ ‫توصيف‬ ‫األوضاع‬ ‫األمنية يف‬ ‫ليبيا بأنها "‬ ‫مصدر قلق "‬ ‫تعبر عن الواقع‬ ‫الذي تعيشه‬ ‫البالد اآلن؟‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫واقع الحال ال يزكي هذا التوصيف خاصة بعد‬ ‫الهجوم االنتحاري عىل قاعدة للجيش خارج بنغازي‬ ‫الذي أدى إىل قتل ما ال يقل عن ستة وإصابة ‪15‬‬ ‫يوم األحد ليمثل نقلة نوعية يف المشهد الليبي‪.‬‬ ‫فقد ذكر مصدر أمني أن المهاجم فجر نفسه يف‬ ‫سيارة أمام قاعدة برسيس الواقعة عىل بعد نحو‬ ‫‪ 50‬كيلومترا خارج بنغازي‪.‬‬ ‫وقالت مصادر طبية إن كل القتىل جنود ولكن‬ ‫المصادر األمنية قالت إن المهاجم كان من بين‬ ‫القتىل‪ .‬وقال معتز العقوري وهو شرطي يعمل‬ ‫يف تلك البوابة الواقعة عىل بعد ‪ 50‬كلم شرقي‬ ‫بنغازي إن "سبعة أشخاص عىل األقل قتلوا وتم‬ ‫التعرف عىل هويتهم بينما لم يتم التعرف عىل‬ ‫قتىل آخرين تمزقوا أشالء نتيجة هجوم انتحاري‬ ‫نفذه مجهول كان يقود سيارة نوع تويوتا بيك أب‬ ‫رباعية الدفع"‪ .‬وأضاف العقوري الذي كان بعيدا‬ ‫نسبيا عن مكان االنفجار أن "ثمانية أشخاص‬ ‫آخرين أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة ونقلوا‬ ‫جميعا إىل مستشفى مدينة توكرة وأن��ه من‬ ‫المرجح نقلهم إىل مستشفيات مدينة بنغازي‬ ‫عقب وصول اإلسعاف وإجراء التأمينات الالزمة"‪.‬‬ ‫وأوضح أن "االنتحاري حينما وصل إىل البوابة‬ ‫أقدم عىل تفجير السيارة التي يستقلها يف نقطة‬ ‫التمركز حيث كان يجري أفراد البوابة االستيقاف‬ ‫االعتيادي اللييل لتأمين مدخل مدينة بنغازي"‪.‬‬ ‫وأشار إىل أنه "من بين القتىل والجرحى مدنيون‬ ‫تزامن مرورهم بالبوابة ساعة االنفجار خالل عملية‬ ‫التدقيق والتفتيش االعتيادية"‪.‬‬ ‫وذكر شهود عيان لفرانس برس أن حفرة عميقة‬ ‫خلفها االنفجار ال��ذي قالوا إن دوي��ه سمع يف‬ ‫مختلف أحياء المنطقة‪.‬‬ ‫ويفرض أبناء تلك المنطقة إج��راءات أمنية‬ ‫صارمة للدخول وال��خ��روج من مدينة بنغازي‪،‬‬ ‫ومعظم أفراد هذه البوابة من قبيلة واحدة ويف‬ ‫مجملهم ضباط وجنود يف الجيش والشرطة‪.‬‬ ‫وك��ان آمر البوابة فرج العبديل ال��ذي أصيب‬ ‫هو اآلخر جراء هذا الهجوم بإصابات متوسطة‬ ‫الخطورة أعلن يف ‪ 28‬نوفمبر الماضي أن "أفراد‬ ‫البوابة تمكنوا من ضبط أربعة أشخاص قادمين‬ ‫من ش��رق ليبيا إىل بنغازي وبحوزتهم أسلحة‬ ‫وأم��وال ومتفجرات وقوائم ألشخاص يعتزمون‬ ‫تصفيتهم"‪.‬‬ ‫وخالل نقل هؤالء المتهمين إىل معسكر القوات‬ ‫الخاصة والصاعقة يف مدينة بنغازي تعرض أفراد‬ ‫من مشاة البحرية يف القوات الخاصة إىل كمين‬ ‫يف مدخل مدينة بنغازي قتل عىل إثره ثالثة جنود‬ ‫من الجيش وأصيب ثالثة آخرون بجروح بليغة‪.‬‬ ‫ومنذ ذلك الحين تعرضت تلك البوابة للعديد من‬

‫التهديدات بسب إلقاء القبض عىل األربعة الذين‬ ‫ال يزال مصيرهم مجهو ًال حتى اآلن‪.‬‬ ‫بنغازي‪ ..‬مدينة االغتياالت‬ ‫وتحولت مدينة بنغازي إىل مدينة االغتياالت‬ ‫السياسية واألمنية‪ ،‬حيث تضاعفت مؤخر ًا‬ ‫عمليات االغ��ت��ي��ال آخ��ره��ا عملية العقيد يف‬ ‫المخابرات ببنغازي الجمعة‪.‬‬ ‫ويضاف االغتيال الجديد يف مدينة بنغازي‪،‬‬ ‫الجمعة‪ ،‬لما يقارب السبعين اغتيا ًال يف صفوف‬ ‫قيادات أمنية وسياسية يف المدينة منذ نهاية‬ ‫الثورة‪ .‬مقتل ضابط يف االستخبارات العسكرية‬ ‫يف مدينة درنة‪ ،‬العقيد فتح الله القزيري‪ ،‬أعاد‬ ‫موضوع االغتياالت إىل الواجهة‪.‬‬ ‫فسلسلة االغتياالت ب��دأت يف بنغازي منذ‬ ‫الثامن والعشرين يوليو ألفين وأحد عشر عند‬ ‫مقتل عبدالفتاح يونس‪ ،‬رئيس أرك��ان الجيش‬ ‫الليبي سابق ًا‪ ،‬الذي قاد الثورة بعد انشقاقه عىل‬ ‫القذايف‪ ،‬وتبعه بأشهر مقتل القاضي الليبي جمعة‬ ‫حسن الجازوي الذي أمر باعتقال اللواء عبدالفتاح‬ ‫يونس قبل مقتله‪.‬‬ ‫وط��ال��ت أه��م االغ��ت��ي��االت أي��ض� ًا عبدالسالم‬ ‫المسماري‪ ،‬أحد أهم المعارضين لنظام القذايف‬ ‫وأحد مؤسسي المجلس الوطني االنتقايل‪ ،‬إضافة‬ ‫لمقتل السفير األمريكي كريستوفر ستيفنس بعد‬ ‫الهجوم عىل السفارة األمريكية‪.‬‬ ‫االغتياالت التي استهدفت خصوص ًا قيادات‬ ‫عسكرية أغلبها كانت ضمن جيش القذايف‪،‬‬ ‫طالت أيض ًا العميد محمد هدية الفيتوري آمر‬ ‫الذخيرة والتسليح بالجيش الليبي قبل اغتيال‬ ‫العميد جمعة الكاديكي يف سبتمبر الماضي‪،‬‬ ‫وهو القيادي يف جهاز االستخبارات الليبية‪ ،‬وآخر‬ ‫االغتياالت طالت أيض ًا آمر قوات درع ليبيا يف‬ ‫مدينة درنة العقيد عدنان النويصري‪.‬‬ ‫وتزامنت االغتياالت مع تحول مدينة بنغازي‬ ‫يف المقابل لبيئة حاضنة لعدد كبير من الجماعات‬ ‫المتطرفة‪ ،‬أهمها جماعات تابعة للقاعدة وأخرى‬ ‫ألنصار الشريعة‪ ،‬حيث كانت وسائل إع�لام قد‬ ‫كشفت قبل أي��ام احتضان بنغازي ألكبر تجمع‬ ‫تنسيقي لقيادات القاعدة يف ب�لاد المغرب‬ ‫اإلسالمي وجماعات أخرى مرتبطة بأنصار الشريعة‬ ‫يف بلدان مغاربية‪.‬‬ ‫انتشار هذه الجماعات يف المدينة باإلضافة‬ ‫لسلسة االغتياالت‪ ،‬حول بنغازي لبؤرة توتر أمني‬ ‫كبيرة‪ ،‬كثير ًا ما رفضها السكان الذين خرجوا يف‬ ‫أكثر من مناسبة للتظاهر ضد انتشار المسلحين‬ ‫يف أرجاء المدينة‪.‬‬ ‫حقول النفط تتحول إىل حقول للدم‬ ‫إىل ذلك أفادت مصادر السبت بالعثور عىل جثث‬

‫‪ 5‬ضباط ليبيين مقتولين رميا بالرصاص يف‬ ‫أحد حقول النفط جنوب ليبيا‪ .‬ويف وقت سابق‪،‬‬ ‫أكد وزير النفط الليبي عبدالباري العروسي أن‬ ‫مشكلة إم��دادات النفط يف ليبيا سيتم التغلب‬ ‫عليها قريبا‪ ،‬وأن كل الخيارات واردة بما يف‬ ‫ذلك اللجوء إىل العمل العسكري من أجل فك‬ ‫الحصار المفروض عىل موانئ تصدير النفط من‬ ‫قبضة المليشيات التي تسيطر عليها منذ يوليو‬ ‫الماضي‪ .‬وأوض��ح الوزير أن الدخل الليبي تأثر‬ ‫بالمشكلة الموجودة حاليا‪ ،‬حيث انخفض إنتاج‬ ‫النفط من ‪ 1.6‬مليون برميل يوميا إىل نحو ‪250‬‬ ‫ألف برميل نتيجة إغالق الموانئ‪ ،‬مشيرا إىل أن‬ ‫الشعب الليبي مع هذا الخيار لحل إشكالية وصول‬ ‫النفط إىل الموانئ‪ .‬يف غضون ذلك‪ ،‬اجتمع بعض‬ ‫من أعيان وشيوخ المنطقة الشرقية ببنغازي‬ ‫وذلك بعد تهديدهم باستخدام القوة إلنهاء أزمة‬ ‫إغالق الحقول النفطية بالمنطقة ورفضهم لهذه‬ ‫التهديدات وتكليف المكتب التنفيذي إلقليم‬ ‫برقة بالبدء يف عمليات بيع وتصدير النفط بعد‬ ‫عرقلة المفاوضات بين المطالبين بفيدرالية برقة‬ ‫والحكومة المركزية‪.‬‬ ‫"لوكربي" مجددا‬ ‫ويف سياق آخر تعهدت الواليات المتحدة‬ ‫وبريطانيا وليبيا يوم السبت بتوفير الدعم‬ ‫الكامل لمحققيهم الذين يسعون لتقديم من‬ ‫كانوا وراء تفجير طائرة الركاب األمريكية‬ ‫فوق لوكربي باسكتلندا عام ‪ 1988‬للعدالة‪.‬‬ ‫ويف بيان مشترك بمناسبة الذكرى السنوية‬ ‫الخامسة والعشرين عىل حادث الطائرة التابعة‬ ‫لشركة بان أمريكان الذي قتل فيه ‪ 270‬شخصا‬ ‫قالت الحكومات الثالث إنها مصممة عىل كشف‬ ‫الحقيقة وراء مثل هذا الهجوم يف بريطانيا‪.‬‬ ‫وقالت ال��دول الثالث يف بيان أصدرته وزارة‬

‫‪،‬‬ ‫‪،‬‬ ‫االغتيال الجديد‬

‫يضاف لما يقارب‬ ‫السبعين اغتيا ًال في‬ ‫صفوف قيادات أمنية‬ ‫وسياسية ‪،،‬‬

‫الخارجية األمريكية "نريد أن يقدم للعدالة جميع‬ ‫أولئك المسؤولين عن هذا العمل اإلرهابي األكثر‬ ‫وحشية وأن نفهم السبب يف ارتكابه‪ ".‬ومضى‬ ‫البيان يقول "نحن ملتزمون بالتعاون التام من‬ ‫أجل كشف الحقائق كاملة يف هذه القضية‪".‬‬ ‫وأضاف نحن جميعا سنقدم الدعم الكامل لفريق‬ ‫التحقيق لتمكينهم من استكمال تحرياتهم‬ ‫بنجاح‪ ".‬وترغب حكومة طرابلس التي تحاول‬ ‫ترسيخ سلطتها بعد أن ساعدت القوة الجوية‬ ‫لحلف شمال األطلسي المعارضين يف اإلطاحة‬ ‫بمعمر القذايف عام ‪ 2011‬أن تظهر استعدادها‬ ‫لمساعدة شركائها الغربيين يف توضيح كثير من‬ ‫األسئلة التي لم تتم اإلجابة عنها بشأن لوكربي‬ ‫وهو هجوم تسبب يف معاناة ليبيا من العزلة‬ ‫الدولية سنوات عديدة‪.‬‬ ‫وأش���اد رئ��ي��س ال����وزراء البريطاني ديفيد‬ ‫كاميرون "بثبات وصمود" أولئك الذين تأثروا‬ ‫بالتفجير يف الوقت الذي أقيمت فيه الصلوات‬ ‫يف ال��ذك��رى السنوية يف ك��ل م��ن بريطانيا‬ ‫والواليات المتحدة‪ .‬ومعظم ضحايا التفجير الذي‬ ‫وقع فوق لوكربي باسكتلندا أمريكيون كانوا يف‬ ‫طريق عودتهم من أوروبا حيث أمضوا عطلة‬ ‫عيد الميالد‪ .‬وتويف ‪ 11‬شخصا عىل األرض مع‬ ‫سقوط الطائرة التي كانت متجهة إىل نيويورك‬ ‫بعد وقوع انفجار عىل متنها بعد نحو ‪ 38‬دقيقة‬ ‫من إقالعها من مطار هيثرو بلندن‪ .‬وكان ضابط‬ ‫المخابرات الليبي عبد الباسط المقرحي الشخص‬ ‫الوحيد الذي أدين يف الهجوم‪ .‬ووجد أنه مذنب‬ ‫باالشتراك مع آخرين يف التفجير الذي وقع عام‬ ‫‪ 2001‬لكن أفرج عنه من السجن ألسباب إنسانية‬ ‫بعد ثماني سنوات وسط جدل كبير يف كل من‬ ‫بريطانيا والواليات المتحدة‪ .‬وتويف المقرحي‬ ‫يف العام الماضي بالسرطان‪.‬‬ ‫وأكد المقرحي دائما أنه بريء وتفكر أسرته‬ ‫يف تقديم طعن آخ��ر لتبرئة اسمه‪ .‬ويف عام‬ ‫‪ 2003‬قبل القذايف مسؤولية ليبيا عن التفجير‬ ‫ودفع تعويضات ألسر الضحايا لكنه لم يعترف‬ ‫شخصيا بأنه أصدر األمر بالهجوم‪ .‬وبعد اإلطاحة‬ ‫به وقتله يف عام ‪ 2011‬عين مدعيان ليبيان‬ ‫للعمل مع المحققين االسكتلنديين واألمريكيين‬ ‫الذين يحاولون تحديد هوية المرتكبين اآلخرين‪.‬‬ ‫وال��رج��ل ال��ذي ي��ري��دون س��ؤال��ه ه��و عبد الله‬ ‫السنوسي المدير السابق لمخابرات القذايف الذي‬ ‫ينتظر محاكمته يف ليبيا يف جرائم حرب تشير‬ ‫مزاعم إىل أنه ارتكبها أثناء انتفاضة ‪2011‬‬ ‫‪.‬ويف األسبوع الماضي قال وزير العدل الليبي‬ ‫صالح المرغني إنه يزمع السماح لممثيل االدعاء‬ ‫بالتحدث إىل السنوسي‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫مقاب�سات‬

‫‪5‬‬

‫املُستبدّ العادل ‪... 2 – 1‬‬ ‫سالم الوخي‬

‫"القذارة" كقوة تغيري وتقدّم يف تركيا‬

‫تبين من‬ ‫ّ‬ ‫االعتقاالت‬ ‫األخيرة أن‬ ‫"حزب العدالة‬ ‫والتنمية"‬ ‫أقام "نظاما‬ ‫إسالمي ًا‬ ‫عميقا"‬ ‫ّ‬ ‫داخل الدولة‬ ‫العلمانية بعدما‬ ‫ّ‬ ‫ضرب "الدولة‬ ‫العميقة"‬ ‫العسكرية التي‬ ‫وصي ًة‬ ‫كانت‬ ‫ّ‬ ‫على الدولة‬ ‫العلمانية‪.‬‬ ‫ّ‬

‫جهاد الزين‬

‫اليوم تحاول "حركة غولن" التبشيرية اإلسالمية‬ ‫أن تضرب هذا "النظام العميق" من داخله‪.‬‬ ‫منذ تظاهرات منتزه ساحة "تقسيم" في‬ ‫اسطنبول‪ُّ ،‬‬ ‫اعتراض على حزبه أو حكومته‬ ‫كل حال ِة‬ ‫ٍ‬ ‫أو سياساته يعتبرها رئيس ال��وزراء التركي رجب‬ ‫ط ِّيب أردوغان "عملية قذرة"‪.‬‬ ‫هكذا باتت تركيا لو أردن��ا أن نتبنّى توصيف‬ ‫أردوغان‪ ،‬ممتلئة بـ"القذارات"‪.‬‬ ‫وآخرها عملية االعتقاالت التي قام بها البوليس‬ ‫في اسطنبول وأنقرة لعدد كبير (‪ )80‬من المشتبه‬ ‫بضلوعهم في أنشطة فساد مختلفة وأبرزهم أبناء‬ ‫ثالثة وزراء في حكومة أردوغ��ان بينهم ابن وزير‬ ‫الداخل ّية ومدير بنك تركي كبير عُ ثر في منزله خالل‬ ‫المداهمة على أربعة ماليين ونصف مليون دوالر‬ ‫أمريكي من األوراق النقدية‪.‬الذي ال يريد أن يفهمه‬ ‫أردوغ��ان‪ ،‬وبصورة خاصة منذ تظاهرات الشباب‬ ‫والمثقفين والفنانين والناشطين العلمانيين‬ ‫وبعض اإلسالميين في "تقسيم" أن ما يس ّميه‬ ‫"ق���ذارات" قد يتح ّول إل��ى مح ّرك لتاريخ جديد‬ ‫لتركيا! فنظرية "المؤامرة" التي يرد بها على‬ ‫منتقديه لم تصبح فقط مستهلكة بل هي أيض ًا‬ ‫عقيمة سياسيا ألن ما تكشفه األحداث ـ وآخرها‬ ‫عملية االعتقاالت ـ أن ق��وى جديدة وخطيرة‬ ‫تنضم تباعا إلى مسرح االعتراض على سياسات‬ ‫حكومة "ح��زب العدالة والتنمية" ومنها قوى‬ ‫كانت حليفة للحزب الحاكم بل ساهمت في قوته‬ ‫االنتخابية‪ :‬غير المعارضة التقليدية الممثلة‬ ‫بـ"حزب الشعب الجمهوري" األتاتوركي و"حزب‬ ‫العمال الكردي" هناك فئات وسطى جديدة في‬ ‫المدن تعترض على حدة االستقطاب االجتماعي‬ ‫الذي تحدثه الرأسمالية الجديدة في تركيا بقيادة‬ ‫"حزب العدالة والتنمية"‪ّ .‬‬ ‫ومؤخرا انض ّمت علنا قوة‬ ‫اعتراض من نوع جديد‪ :‬حركة غولن العميقة التأثير‬ ‫في المجتمع التركي والتي تب ّين بعد االعتقاالت‬ ‫األخ��ي��رة ض��د حكومة أردوغ����ان أن��ه��ا م��وج��ودة‬ ‫بق ّوة في عمق المؤسسات القضائية واألمنية‪.‬‬ ‫حتى وقت قريب لم يكن كثيرون من القراء العرب‬ ‫ومؤسسها الشيخ فتح الله‬ ‫قد سمعوا بحركة غولن ّ‬ ‫غولن الداعية اإلسالمي ذي الطروحات التربوية‬ ‫الحديثة والمشرف على "امبراطورية" من المدارس‬

‫داخل وخارج تركيا تبلغ حوالي الخمسمئة مدرسة‬ ‫تعمل على بقعة ممتدة من آسيا الوسطى إلى أفريقيا‬ ‫ويقودها غولن من مركز إقامته في بنسلفانيا في‬ ‫الواليات المتحدة األمريكية‪ ،‬المركز الذي أقامه بعد‬ ‫اضطراره في أواخر تسعينيات القرن الماضي للهرب‬ ‫من ضغط الجيش التركي عليه‪ .‬وهو يملك داخل‬ ‫تركيا إحدى أبرز صحفها "زمان" التي يتجاوز توزيعها‬ ‫الورقي مليون نسخة يوميا والتي تخوض حاليا‬ ‫المعركة المباشرة مع الصحف المؤ ّيدة ألردوغان‪.‬‬ ‫ماذا يعنينا مما يحدث هناك؟‬ ‫يعنينا أن "حزب العدالة والتنمية" يواجه أخطر‬ ‫تص ّدع في "بنية" سلطته التي أقامها في السنوات‬ ‫العشر األخيرة ونجح خاللها ‪ -‬بالتحالف مع "حركة‬ ‫غولن"‪ -‬في تحقيق أول إقصاء نوعي للجيش‬ ‫التركي عن الوصاية على الحياة السياسية منذ‬ ‫تأسيس الجمهورية عام ‪ ،1923‬اإلقصاء التاريخي‬ ‫الذي يع ِّبر عنه بما ال يقبل االلتباس وجو ُد رئيس‬ ‫أركان سابق للجيش في السجن حاليا ومعه العديد‬ ‫من كبار الضباط بعد عمليات تحقيق كان أحد أبرز‬ ‫قضاتها القاضي الذي كان وراء عملية االعتقاالت‬ ‫األخيرة‪ .‬المثير أن صحافيا تركيا كشف ّ‬ ‫مؤخرا عن‬ ‫وثيقة و ّقع عليها أردوغان ووزراؤه في مجلس األمن‬ ‫القومي عام ‪ 2004‬تضع خطة لضرب "حركة غولن"‪.‬‬ ‫تفسير ذلك يومها قد يكون في "تقية" أردوغان‬ ‫حيال العسكر القوي سياسيا يومها وحيال "غولن"!!؟‬ ‫كتبت بعد تظاهرات "ساحة تقسيم" في‬ ‫كنت‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫أوائل الصيف الماضي أن تلك األحداث هي "بداية‬ ‫شيخوخة" رجب ط ِّيب أردوغان وحزبه في السلطة ‪.‬‬ ‫اليوم أعتقد أنه تق ّدم في هذه الشيخوخة ولم‬ ‫يعد في أوائلها المبكرة بل في وسطها‪ ...‬فالشروخ‬ ‫المعنوية والسياسية لهذه االعتقاالت ستكون كبيرة‬ ‫ومتواصلة مهما فعل أردوغان للبقاء في السلطة‬ ‫حتى االنتخابات المقبلة‪.‬‬ ‫نحن هنا أم��ام شيخوخة نظام سياسي أقامه‬ ‫أردوغان داخل العلمانية التركية‪ .‬فاالتهام بالفساد‬ ‫على ه��ذا المستوى واض��ط��رار أردوغ���ان إل��ى الرد‬ ‫ظهر‬ ‫بتغيير قادة البوليس في أنقرة واسطنبول ُي ِ‬ ‫أن االعتقاالت وضعتْه في خانة سلطوية محشورة‬ ‫يبدو معها حتى اآلن وكأنه ينتقم من الضباط الذين‬ ‫يحاربون الفساد‪ ...‬وهذه أسوأ وضعية أخالقية يمكن‬

‫حاكم ما نفسه فيها حيال الداخل والخارج‪.‬ال‬ ‫أن يجد ٌ‬ ‫شك بوجود نوع ما من "المؤامرة" بل "المؤامرات"‬ ‫بين بعض معارضي أردوغ��ان ضده ‪ ...‬فهذا‬ ‫طبيعي لكن األس��اس أن المؤامرة تزدهر في‬ ‫مناخ التص ّدعات األخ�لاق��ي��ة واالقتصادية‬ ‫والسياسية والثقافية ألي حكم وحين ال يرى‬ ‫الحاكم‪ ،‬أ ّي�� ًا ك��ان‪ ،‬هذه التصدعات بما تع ِّبر‬ ‫عنه من تح ّوالت عميقة في المجتمع والدولة‬ ‫ويكتفي بالرد السلطوي الذي سيصبح تس ّلطيا‬ ‫مع اإليغال في المكابرة ‪ :‬المكابرة الناتجة عن‬ ‫أن أردوغان ال يريد أن يعترف أن حكومته بل‬ ‫"نظامه" يفشل تباعا في السياسات الخارجية‬ ‫والسيما في الموضوع ال��س��وري والداخلية‬ ‫حيال المسألتين الكردية والعلوية ويثير‬ ‫مخاوف رجال األعمال األتراك من انعكاس ذلك‬ ‫على االقتصاد وعبر كل هذا تتفاقم شخصية‬ ‫سلطوية لممارساته أحد أكبر مظاهرها استمرا ُر‬ ‫ً‬ ‫معاقبة وسجن ًا‬ ‫تركيا كأحد أكثر بلدان العالم‬ ‫للصحافيين وضغطا سياسيا عليهم رغم‬ ‫المساحة الديمقراطية المك ّرسة في تركيا قبل‬ ‫ومع أردوغان ‪.‬‬ ‫سنكون أمام أسابيع مقبلة مثيرة في تركيا‬ ‫بعد عملية االعتقاالت ضد الفساد‪ .‬لكن يبدو‬ ‫طيب أردوغان لم‬ ‫أن السؤال حول مصير رجب ِّ‬ ‫يعد نظر ّي ًا بل أصبح في طور عملي للمرة األولى‪.‬‬ ‫ضربت مرحلة أردوغان "الدولة العميقة" لنظام‬ ‫الوصاية العسكرية على الحياة السياسية مستند ًة‬ ‫إل��ى التطلعات الديمقراطية للنخب الليبرالية‬ ‫المتقدمة م��ن المجتمع التركي وليس فقط‬ ‫اإلسالميين وإلى نجاحات اقتصادية " ِن ْمر ّية"‪.‬‬ ‫لكن االعتقاالت األخيرة ـ والسيما أبناء الوزراء‬ ‫الثالثة ـ تُظهر أن أردوغ��ان أق��ام أيضا "نظاما‬ ‫عميقا" داخل الدولة التركية يتع ّرض اآلن لضربة من‬ ‫أحد عناصر بنيته‪ :‬نفوذ إسالم ّيي حركة غولن داخل‬ ‫البوليس والقضاء‪.‬الخالصة‪ :‬شيء ما آخ ٌذ بالتالشي‬ ‫في وضعية رجب ط ّيب أردوغان‪.‬‬ ‫لقد أصبحت أيامه صعبة‪ ،‬دون أن يعني ذلك‬ ‫بالضرورة أنها أصبحت معدودة(؟)‪.‬‬ ‫فقد زال الزمن الذي يستطيع فيه أردوغان أن‬ ‫يعتبر مستقبله السياسي مضمونا‪.‬‬

‫بومضة فكرية لرائد في‬ ‫نستضيء اليوم ْ‬ ‫عصر النهضة العربية الثانية بالقرن الـ‪19‬‬ ‫وهو اإلمام المصري األشهر(محمد عبده) ‪،‬‬ ‫قد تنتشلنا من المآزق التي نتخبط فيها‬ ‫‪ ،‬بعد أن أصبحنا نموذج ًا قروسط ّي ًا متْحف ّيا‬ ‫ن��اد ًرا في الهمجية والبدائية والطفولة‬ ‫الحضارية‬ ‫واقتربنا من حا ّفات الهاوية السحيقة‬ ‫ج ّراء القراءة المغلوطة ألبجديات القيم‬ ‫الم ْخجل بالوعي‬ ‫الحياتية المعاصرة ‪ ،‬والفقر ُ‬ ‫الجمعي ‪ ،‬وضآلة اإلح��س��اس بالكارثة‬ ‫المهد ّدة لمستقبلنا ‪.‬‬ ‫ُ‬ ‫المد ّببة تعكس الغضب‬ ‫كلماتي الحا ّدة ُ‬ ‫صح التعبير‪ -‬واأللم المضطرم‬ ‫الهادئ ‪ -‬إنْ ّ‬ ‫نتيجة اإلحباط المتحالف مع اليأس ‪،‬‬ ‫المد ّوي في إنجاز الصيغة التي‬ ‫والسقوط ُ‬ ‫توافقنا عليها ‪ ،‬وعرقلة تحقيق ما حلمنا‬ ‫به من تغيير ينقلنا إلى عالم نهضوي‬ ‫مدني ‪ ،‬يع ّوض ما أهدره الطاغية القذافي‬ ‫من وقت وطاقات وثروات كانت كفيلة‬ ‫بوضعنا بمدارات فلكية مجاورين النجوم‬ ‫واألقمار‪.‬‬ ‫داعية العقالنية اإلسالمية الحديثة‬ ‫(محمد عبده) أفلح في تشخيص أزمات‬ ‫األوطان واإلنسان ووضع سبل الخروج منها‬ ‫‪.‬عصارة التاريخ ونظرته الثاقبة للذات‬ ‫والواقع والمستقبل أثمرت نظرية المستبد‬ ‫المزْمن عن‬ ‫العادل ‪ ،‬وأرى أنّها ترياق للعجز ُ‬ ‫استيعاب التح ّول الربيعي ومحاربة تفاقم‬ ‫التعسر الشديد في هضم‬ ‫أعراض وأوجاع ّ‬ ‫الطفرة الليبرالية التي أقبلنا علي التهامها‬ ‫بشراهة أ ّدت إلى األسقام ‪.‬‬ ‫من البديهيات أنّ مرحلتنا من التط ّور‬ ‫لم تتك ّيف وتتواءم مع القيم الحضارية‬ ‫الديمقراطية وتوابعها من دستور مدني‬ ‫وبرلمان وفصل بين السلطات وسيادة‬ ‫القانون وحقوق اإلنسان وحرية تعبير‬ ‫وغيرها ‪ ،‬ليس ألنها قيم وافدة ‪ ،‬وإنما ألننا‬ ‫الزلنا رهائن العقل المستقيل حسب وصف‬ ‫المفكر المغربي الراحل (محمد الجابري ) ‪.‬‬ ‫يبدو أنه ال مف ّر من ُمستبد عادل يقع عليه‬ ‫مرحليا عبء النهوض من ك ْبوتنا والتخلص‬ ‫من أدران التخلف السياسي واالقتصادي‬ ‫واالجتماعي والثقافي والذهاب رويدا رويدا‬ ‫في اتجاه التغيير المنشود ‪ ،‬ودرء المفاسد‬ ‫والتآكل الملتصق بنا ‪ ،‬على أ ّال يتنافر مع‬ ‫الثوابت الدينية ‪ .‬كذلك من شروط الوصفة‬ ‫اإلنقاذية تد ّرج مدروس ‪ ،‬أولوياته بعث‬ ‫التعليم الصحيح واإلع�لام الرشيد ‪ ،‬وس ّد‬ ‫الثقوب السوداء في الجدار المجتمعي‬ ‫برفع المظالم االجتماعية وإزالة الفوارق‬ ‫الطبقية الصارخة ضمن خطة توقظ‬ ‫الوعي بالمحافظة على الوطن ووحدته‬ ‫وتحُ ّصنقيمالمواطنةوالحريةوالعقالنية‬ ‫والمدنية والمكاشفة والمحاسبة الذاتية‬ ‫وتجهض ثقافة الكراهية واالستئصال‬ ‫والتعصب المتعددة األطراف‬ ‫والنكوص‬ ‫ّ‬ ‫والمط ّلة برأسها‬ ‫واألن��واع والمستويات ‪ُ ،‬‬ ‫قس ًرا وإك��راه�� ًا لتعطيل وإلغاء قوانين‬ ‫المح ّركة للتاريخ ‪.‬‬ ‫التقدم ُ‬


‫الإقت�صادية‬

‫ِِ‬ ‫تونس تحصل على ِهبتي‬ ‫االتحاد األوروبي بقيمة‬ ‫‪ 95‬مليون يـــورو‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفــر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫منح االتحاد األوروبي هبتين ماليتين لتونس‬ ‫بقيمة ‪ 95‬مليون ي��ورو وذل��ك يف تمويل هو‬ ‫الثاني من نوعه يف غضون أقل من أسبوع من‬ ‫اإلعالن عن رئيس جديد للحكومة التونسية‪.‬‬ ‫وق��ال محمد األمين الدغري وزي��ر التنمية‬ ‫والتعاون الدويل يف الحكومة التونسية المؤقتة‬ ‫يف تصريحات إذاعية إنه وقع يوم الجمعة صحبة‬ ‫لورا بايزا سفيرة االتحاد األوروب��ي بتونس عىل‬ ‫اتفاقيتي الهبتين‪.‬‬ ‫وأوض��ح أن االتفاقية األوىل تتعلق بدعم‬ ‫النشاط االقتصادي التونسي ‪ ،‬حيث تبلغ قيمتها‬ ‫‪ 65‬مليون ي��ورو موزعة عىل العامين الجاري‬ ‫والمقبل‪.‬‬ ‫أما االتفاقية الثانية فإنها تنص عىل أن قيمة‬ ‫الهبة تبلغ ‪ 30‬مليون يورو ‪،‬وهي ستخصص‬ ‫لدعم عمل البلديات والجمعيات المحلية ‪ ،‬حيث‬ ‫وزعت هي األخرى بواقع ‪ 15‬مليون يورو للعام‬ ‫الجاري‪،‬و‪ 15‬مليون يورو للعام ‪.2014‬‬ ‫يذكر أن هذا التمويل هو الثاني من نوعه‪،‬‬ ‫حيث وقع محمد األمين الدغري مساء الخميس‬ ‫عىل اتفاقيتي قرضين من البنك األوروب��ي‬ ‫لالستثمار بقيمة إجمالية يف حدود ‪ 90‬مليون‬ ‫يورو‪.‬‬

‫النعيمي ‪:‬ال إغراق ‪ ..‬العالم يستهلك ‪ 30‬مليار‬ ‫برميل سنويا‬ ‫أكد المهندس عيل النعيمي وزي��ر البترول‬ ‫ال��س��ع��ودي أن��ه متفائل بمستقبل السوق‬ ‫النفطية‪ ،‬التي ستبقى مستقرة‪ ،‬رغم احتمال‬ ‫حدوث فائض يف العرض يف ‪2014‬م‪.‬‬ ‫وقال النعيمي‪" :‬أنا متفائل بالمستقبل‪ ،‬وأرى‬ ‫أن استقرار السوق النفطية سيستمر من حيث‬ ‫العرض والطلب واستقرار األسعار"‪.‬‬ ‫وكان النعيمي قد تحدث يف افتتاح اجتماع‬ ‫منظمة الدول العربية المصدرة للنفط "أوابك"‪،‬‬ ‫يف الدوحة‪ ،‬السبت ‪.‬‬ ‫وكانت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"‬ ‫ق ّررت يف اجتماعها الوزاري األخير ـ مطلع ديسمبر‬ ‫الجاري‪ ،‬يف فيينا ـ اإلبقاء عىل سقف اإلنتاج‬ ‫المحدد بـ ‪ 30‬مليون برميل يوميا‪ ،‬للمحافظة‬ ‫عىل توازن السوق‪.‬‬ ‫ويرى خبراء أن زيادة اإلنتاج العالمي للنفط‬ ‫ـ مقترنة بارتفاع ضعيف للطلب ‪ -‬من شأنها‬ ‫أن تشكل ضغطا عىل أسعار الخام يف ‪2014‬م‪،‬‬ ‫ويع ّقد دور منظمة ال��دول المصدرة للنفط‬ ‫"أوب��ك"‪ ،‬التي تريد اإلبقاء عىل سعر البرميل‬ ‫محدودا بـ ‪ 100‬دوالر‪.‬‬ ‫فطموحات العراق وإي��ران‪ ،‬واحتمال عودة‬ ‫اإلنتاج الليبي‪ ،‬وكذلك التقدم الكبير إلنتاج الخام‬ ‫األمريكي قد يؤدي إىل فائض يف عام ‪2014‬م‪،‬‬ ‫يف حين يتوقع ارت��ف��اع طفيف يف الطلب‬ ‫(‪+1‬مليون برميل يف اليوم بحسب وكالة الطاقة‬ ‫الدولية)‪.‬‬ ‫من جهة أخرى قلل النعيمي ـ رئيس الدورة‬ ‫الحالية للمنظمة ـ من أهمية ما ُيتداول حول‬ ‫إمكانية إغراق إيران سوق الطاقة العالمية‪ ،‬بعد‬ ‫االتفاق النووي مع الغرب‪.‬‬

‫وقال عقب حضوره االجتماع الـ ‪ 91‬لمجلس‬ ‫وزراء "أواب��ك" يف الدوحة‪" :‬لن يكون هناك‬ ‫إغراق‪ .‬يجب أن نتذكر أن العالم يستهلك أكثر من‬ ‫‪ 30‬مليار برميل يف السنة‪ ،‬وبالتايل فإن أي عرض‬ ‫جديد مرحب به"‪.‬‬ ‫وأض���اف‪" :‬يجب تعويض ما ف��وق ال��ـ ‪30‬‬ ‫مليار برميل استهالك يف السنة من الجديد‪،‬‬ ‫وإال فسيكون هناك شح يف العرض وارتفاع يف‬ ‫األسعار وهو ما ال نريده"‪.‬‬ ‫وقال النعيمي أيضا‪ :‬إنه ليس جديدا عىل‬

‫الدول المنتجة المحافظة عىل استقرار السوق‪،‬‬ ‫وعىل استقرار اإلنتاج وتلبية الطلبات يف الوقت‬ ‫المناسب‪ .‬مؤكدا أن "أهم شيء هو أن تستمر‬ ‫الدول المنتجة يف االستثمار لتلبية حاجة السوق‬ ‫وعىل الشركات أن تستمر يف االستثمار لزيادة‬ ‫إنتاج حقولها"‪. .‬وأكد استمرار منظمة "األوابك"‬ ‫بالقيام بدور إيجابي عىل المستوى العالمي‪ ،‬يف‬ ‫سبيل المحافظة عىل استقرار السوق النفطية‬ ‫الدولية‪ ،‬واستقرار أسعار البترول‪ ،‬عند مستويات‬ ‫مناسبة للدول المستهلكة والمنتجة‪.‬‬

‫الجزائر والصني ‪..‬تعزيز‬ ‫الشراكة االسرتاتيجية‬

‫‪6‬‬

‫أعلن وزيرا خارجية الجزائر رمطان لعمامرة‬ ‫والصين وان��غ يي بالعاصمة الجزائرية عن‬ ‫تعزيز "الشراكة االستراتيجية" بين البلدين‬ ‫وذلك لمناسبة الذكرى الـ‪ 55‬إلقامة عالقات‬ ‫دبلوماسية بينهما‪.‬‬ ‫وأشار الوزير الصيني إىل العالقات "الجيدة"‬ ‫بين البلدين "المتفقين عىل تعزيز تعاوننا‬ ‫االستراتيجي"‪.‬‬ ‫وأض����اف بحسب ت��رج��م��ة إىل العربية‬ ‫لتصريحاته بالصينية "سنبذل جهودا من‬ ‫أجل دفع تعاوننا إىل مستوى أعىل لمصلحة‬ ‫شعبينا"‪.‬‬ ‫وأشار الوزيران إىل شراكة "فريدة وال نظير‬ ‫لها" وأك��دا االلتزام بالعمل "بال ه��وادة" من‬ ‫الجانبين عىل االرت��ق��اء "بمستوى التعاون‬ ‫إىل المستوى االستراتيجي الشامل" بهدف‬ ‫أن تملك الجزائر "صناعة مستقلة وقوية"‪،‬‬ ‫بحسب العمامرة‪.‬‬ ‫ووعد الوزير الصيني "باالستثمار مباشرة" يف‬ ‫الجزائر حاثا الجزائريين عىل "منح المستثمرين‬ ‫الصينيين المزيد من التسهيالت"‪.‬‬ ‫وه��ذا الطلب متكرر ل��دى المستثمرين‬ ‫األج��ان��ب ال��ذي��ن تعرقلهم ع��وائ��ق إداري���ة‬ ‫وتشريعية يف الجزائر‪.‬‬ ‫وكان وفد فرنسي كبير برئاسة رئيس الوزراء‬ ‫جان‪-‬مارك ايرولت دعا خالل زيارة يومي ‪16‬‬ ‫و‪ 17‬ديسمبر إىل إنهاء التعقيدات اإلدارية وإىل‬ ‫االستقرار يف التشريعات الخاصة باألعمال‪.‬‬ ‫وبحسب العمامرة ف��إن ال��م��ب��ادالت بين‬ ‫الجزائر والصين "تترجم إىل عشرات المليارات‬ ‫من ال���دوالرات وهناك أيضا إمكانية كبيرة‬ ‫لتنميتها"‪.‬‬ ‫ويقيم ويعمل يف الجزائر حاليا ‪ 30‬ألف‬ ‫صيني‪.‬‬

‫هجومان جديدان على أنبوب نفط باليمن‬

‫نواب كويتيون يطالبون بمحققني دوليني‬ ‫لفتح ملف صفقة الداو‬ ‫عادت صفقة "ال��دوا كيميكال" إىل الواجهة‬ ‫من جديد يف الكويت‪ ،‬بعدما طلبت لجنة "حماية‬ ‫األم��وال العامة" البرلمانية من مجلس األمة‬ ‫تمكينها من االستعانة بأحد المكاتب الدولية‬ ‫للتحريات القانونية‪ ،‬وذلك لتوفير البيانات الالزمة‬ ‫للتحقيق يف أوجه القصور والسلبيات العديدة التي‬ ‫شابت إبرام وإلغاء صفقة "الداو"‪.‬‬ ‫ورأت اللجنة أن "التحريات" الدولية تأتي من‬ ‫أجل الحيادية وكشف وتحديد المسؤولية المباشرة‬ ‫عن الخسائر الضخمة وغير المبررة التي لحقت‬ ‫بالمال العام‪ ،‬وفق ًا لصحيفة "الوطن"‪.‬‬ ‫وأوض��ح رئيس اللجنة النائب‪ ،‬جمال العمر‪،‬‬ ‫يف كتاب بعث به لرئيس المجلس وأدرج عىل‬ ‫بند الرسائل ال��واردة بالجلسة المقبلة أن اللجنة‬ ‫قرر�� التحقيق يف عدة جوانب منها سالمة دراسة‬ ‫الجدوى االقتصادية التفاقية الشراكة مع "الداو"‪،‬‬

‫وتوافر ضمان الدقة‪.‬‬ ‫وأضاف العمر "أيض ًا لتقييم كافة األصول محل‬ ‫الصفقة‪ ،‬وسالمة بنود التعاقد وبصفة عامة‪،‬‬ ‫وخاصة البند المتضمن الحد األقصى للتعويض‬ ‫االتفاقي البالغ ‪ 2.5‬مليار دوالر‪ ،‬وأوجه القصور‬ ‫والسلبيات التي شابت قرار إلغاء الصفقة مع تحديد‬ ‫مبررات اإللغاء‪.‬‬ ‫وتضمن كتاب اللجنة التحقيق أيض ًا يف مدى‬ ‫كفاءة اإلجراءات التي اتخذتها الشركة لمواجهة‬ ‫مطالب شركة "الداو" أمام دائرة التحكيم الدولية‪،‬‬ ‫وكفاءة اإلجراءات التي اتخذها الجانب الكويتي‬ ‫بعد صدور حكم دائرة التحكيم للحد من الخسائر‪،‬‬ ‫وتقييم كافة النتائج التي أسفر عنها إلغاء‬ ‫الصفقة‪ ،‬وتحديد المسؤولية المباشرة عن الخسائر‬ ‫الضخمة التي لحقت بالمال العام جراء إبرام وإلغاء‬ ‫تلك الصفقة‪.‬‬

‫فجر مسلحون يمنيون ـ السبت شرق اليمن‬ ‫ قسمين من أنبوب نفطي مما منع استئناف‬‫ضخ النفط يف األنبوب الذي سبق أن استهدفته‬ ‫هجمات يف األيام األخيرة‪.‬‬ ‫وفجر المهاجمون األنبوب مرتين‪ ،‬أولهما فجرا‬ ‫وثانيهما عصرا يف منطقة وادي عبيدة شرق‬ ‫صنعاء بحسب المصدر‪.‬‬ ‫وذكر مسؤول يمني أن األنبوب الذي استهدفه‬ ‫هجومان األربعاء والخميس تعرض ألضرار جسيمة‬ ‫"مما تسبب يف توقيف ضخ النفط الخام عبر‬ ‫األن��ب��وب" بالرغم من جهود السلطات إلصالح‬ ‫الفجوات‪.‬‬ ‫وأفاد مصدر أمني وكالة فرانس برس أن جنديين‬ ‫كانا يرافقان فريقا من الفنيين المكلفين بأعمال‬ ‫إصالح األنبوب أصيبا بجروح السبت يف هجوم‬ ‫مسلحين قبليين‪.‬‬ ‫ويربط األنبوب البالغ طوله ‪ 420‬كلم بين حقول‬ ‫صافر لإلنتاج يف مأرب وميناء رأس عيسى للتصدير‬ ‫المطل عىل البحر األحمر‪.‬‬ ‫وغالبا ما تجري مهاجمة أنابيب النفط والغاز‬ ‫يف اليمن ذي المجتمع القبيل البنية وحيث‬ ‫ينتشر السالح بكثرة‪ ،‬ويف أغلب الحاالت تشن‬

‫هذه الهجمات مجموعات قبلية تريد الضغط عىل‬ ‫الحكومة يف ملفات قانونية أو للحصول عىل‬ ‫عائدات مادية‪.‬‬ ‫وتراجع إنتاج النفط بشكل كبير يف اليمن‬ ‫بسبب الوضع األمني وسوء صيانة البنى التحتية‬ ‫وتراجع االستثمارات يف التنقيب‪.‬‬ ‫وتراجع إنتاج اليمن من النفط يف ‪ 2011‬إىل‬ ‫‪ 170‬ألف برميل يوميا بعد أن كان ‪ 259‬ألف برميل‬ ‫يوميا‪ ،‬بسبب االضطرابات يف البالد وعمليات‬ ‫التخريب المتكررة لخطوط األنابيب وإج�لاء‬

‫العاملين األجانب يف القطاع‪ ،‬بحسب إدارة إعالم‬ ‫الطاقة يف الواليات المتحدة‪.‬‬ ‫كما يعود تراجع اإلنتاج الذي كان يف ‪2001‬‬ ‫ب��ح��دود ‪ 440‬أل��ف برميل ي��وم��ي��ا‪ ،‬إىل نقص‬ ‫االستثمارات الجديدة يف مجال التنقيب وغياب‬ ‫العناية المالئمة بالبنى التحتية‪.‬‬ ‫وق��ال وزي��ر النفط اليمني أحمد دارس هذا‬ ‫األسبوع إن االعتداءات أدت إىل خسائر يف قطاع‬ ‫النفط بقيمة ‪ 4.75‬مليارات دوالر بين مارس ‪2011‬‬ ‫ومارس ‪.2013‬‬

‫هيونداي تستهدف جمع ‪ 3‬مليارات دوالر‬ ‫ذكرت مجموعة هيونداي الكورية الجنوبية األحد أنها تخطط لجمع ما يزيد‬ ‫عن ‪ 3.3‬تريليون وون (‪ 3.11‬مليار دوالر) من خالل بيع وحداتها المالية الثالثة‬ ‫واتخاذ إجراءات أخرى لمواجهة نقص السيولة‪ ..‬وأضافت هيونداي يف بيان أن‬ ‫هيونداي سيكيوريتيز ستكون بين الوحدات التي ستعرض للبيع‪.‬‬ ‫وتابعت "ندرس إجراءات احترازية وطوعية لتهدئة مخاوف السوق لتكون‬

‫لدينا سيولة نقدية كافية بحلول النصف األول من ‪    ."2014‬‬ ‫وأضاف البيان أن هيونداي ستركز عىل النقل البحري والخدمات اللوجستية‬ ‫والصناعاتالتحويليةومشروعاتمشتركةبينالكوريتينيفالمستقبل‪             .‬‬ ‫وم��ن بين وح��دات مجموعة هيونداي‪" :‬هيونداي ميرشانت مارين"‬ ‫و"هيونداي إليفيتور"‪.‬‬


‫الحكومة الليبية املؤقتة‬ ‫وزارة املوارد املائية‬

‫ال��ش��رك��ة ال��ع��ام��ة ل��ل��م��ي��اه وال���ص���رف الصحي‬ ‫(إعالن عن تمديد مناقصة عامة)‬

‫تعلن الشركة العامة للمياه والصرف الصحي تمديد العطاء المطروح سابق ًا لتنفيذ مشروع‬ ‫صيانة وتأهيل محطات معالجة مياه الصرف الصحي لكل من ( مدينة غريان ‪ -‬مدينة ترهونة ‪-‬‬ ‫مدينة مصراتة) بحيث يكون آخر موعد لسحب الكراسات هو نهاية الدوام الرسمي ليوم الثالثاء‬ ‫الموافق ‪ 2013/12/31‬ميالدي وآخر موعد لتقديم العروض هو نهاية الدوام الرسمي ليوم الخميس‬ ‫الموافق ‪ 2014/01/30‬ميالدي مع اإلبقاء عىل الشروط السابقة‪ ،‬ألي استفسار يرجى االتصال عىل‬ ‫(‪ )0914579358‬أو مراجعة موقع الشركة اإللكتروني التايل (‪.)GCWW.IY‬‬

‫الحكومة الليبية املؤقتة‬ ‫وزارة املوارد املائية‬

‫ال��ش��رك��ة ال��ع��ام��ة ل��ل��م��ي��اه وال���ص���رف الصحي‬ ‫(إعالن عن تمديد مناقصة عامة)‬

‫تعلن الشركة العامة للمياه والصرف الصحي عن تمديد العطاء المطروح سابق ًا لتنفيذ منظومة‬ ‫تغذية مدينة سبها بالمياه من حقل آبار أم الغزالن بحيث يكون آخر موعد لسحب الكراسات هو‬ ‫نهاية الدوام الرسمي ليوم الثالثاء الموافق ‪ 2013/12/31‬ميالدي وآخر موعد لتقديم العروض‬ ‫هو نهاية الدوام الرسمي ليوم الخميس الموافق ‪ 2014/01/30‬ميالدي مع اإلبقاء عىل الشروط‬ ‫السابقة ألي استفسار يرجى االتصال عىل (‪)0914579358‬أو مراجعة موقع الشركة اإللكتروني‬ ‫التايل (‪.)GCWW.IY‬‬


‫تقارير‬ ‫ال يختلف إثنان ونحن‬ ‫نعانق الذكرى الثانية‬ ‫والستين لالستقالل أن‬ ‫هذه الذكرى قد ُظلمت‬ ‫كثير ًا ُ‬ ‫وظلمت معها الحركة‬ ‫الوطنية التي لوالها لما‬ ‫كان لذلك اليوم أن يكون‬ ‫وهو الحدث الذي لم يكن‬ ‫معزو ًال عن مقدماته‪ ،‬وإنما‬ ‫كان نتاج تراكم نضايل‬ ‫طويل وممتد‪.‬‬ ‫ذلك أن التاريخ يخبرنا‬ ‫أن هذا التراكم يعود‬ ‫إىل مطلع القرن الثامن‬ ‫عشر ونهاية حكم األسرة‬ ‫القرهمانلية الذي امتد من‬ ‫سنة ‪1711‬م إىل ‪1835‬م‬ ‫حيث بداية مرحلة العصر‬ ‫العثماني الثاني (‪-1835‬‬ ‫‪ )1911‬الذي حكمت فيه‬ ‫االمبراطورية العثمانية‬ ‫ليبيا حكم ًا مباشر ًا مرة‬ ‫أخرى‪ ،‬عن طريق الوالة‬ ‫األتراك الذين يستخلفهم‬ ‫السلطان العثماني‬ ‫عىل البالد‪ ،‬عرفت ليبيا‬ ‫حركات المقاومة والرفض‬ ‫لعمليات االستبعاد‬ ‫وتسلط الوالة باسم‬ ‫خليفة المسلمين وواليته‬ ‫الدينية‪ ،‬وسوء األحوال‬ ‫االقتصادية‪ ،‬وفرض‬ ‫الضرائب الباهظة عىل‬ ‫الزراعة ورؤوس الماشية…‬ ‫فكانت انتفاضة سيف‬ ‫النصر يف فزان وثورة‬ ‫غومة المحمودي يف جبل‬ ‫نفوسة… وظهرت يف‬ ‫برقة الحركة السنوسية‬ ‫كحركة إصالح ديني تهدد‬ ‫سلطة الدولة العثمانية يف‬ ‫إقليمها‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪/‬خاص‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫‪8‬‬

‫يف ذك����رى االس��ت��ق�لال ‪ ..‬ي‬ ‫ويف المرحلة الثانية للحكم العثماني‬ ‫المباشر يف ليبيا‪ ،‬وم��ع انهيار وت��ردي‬ ‫األوضاع السياسية واالقتصادية والعسكرية‬ ‫الذي تتعرض له الدولة العثمانية ‪ ،‬بانحسار‬ ‫نفوذها وزي���ادة ديونها واخ��ت��راق أمنها‬ ‫أصبحت الحال التركية ‪ ،‬مسألة مركزية‬ ‫دولية يشار إليها بــ ( المسألة الشرقية)‬ ‫تتمحور حولها ص��راع��ات ال���دول الكبرى‬ ‫وتأسيس دولة إسرائيل يف منطقة الشرق‬ ‫األوسط ‪.‬‬ ‫وكانت حركة الوعي الوطني والقومي قد‬ ‫سادت أجزاء كبيرة من الوطن العربي ويف‬ ‫مقدمتها مصر ‪ ،‬ومع زخم الحركات الفكرية‬ ‫والسياسية ‪ ...‬الوطنية والقومية والدينية‬ ‫‪ …،‬ويف ظ��روف سياسية دولية تتزاحم‬ ‫فيها أط��راف القوى الدولية عىل تفكيك‬ ‫اإلمبراطورية العثمانية وإعادة رسم خارطة‬ ‫النفوذ والمصالح ‪ …،‬بدأت األطماع األوربية‬ ‫تتجه إىل ليبيا المتوجسة بشعبها ً‬ ‫خيفة مما‬ ‫أصاب جارتيها‪ ،‬الشرقية والغربية… تونس‬ ‫التي احتلتها القوات الفرنسية سنة ‪1881‬م‬ ‫ومصر التي احتلتها القوات البريطانية سنة‬ ‫‪1882‬م‪ ...،‬وكانت رائحة التآمر والتجسس‬ ‫تعبق بين جدران مقار البعثات الدبلوماسية‬ ‫وقنصليات ال��دول األوروبية ويف أمتعة‬ ‫ال ّرحالة الوافدين إىل طرابلس ودواخلها ‪...‬‬ ‫يف هذا الوقت … كانت هذه األوضاع حافز ًا‬ ‫لقيام أول تجربة تنظيمية واعية ومدركة‬ ‫ألهمية التعبئة الوطنية الشعبية يف‬ ‫مواجهة مخططات االحتالل التي لم تعبأ‬ ‫بها السلطات المحلية للوالية العثمانية يف‬ ‫ليبيا ‪.‬‬ ‫ولذلك وظ ّفت الحركة الوطنية تجربتها‬ ‫الكفاحية يف خدمة وطنها ‪ ،‬ب��أن لعبت‬ ‫التيارات واألح��زاب السياسية عىل اختالف‬ ‫تُوجهاتها الفكرية دور ًا وطني ًا تحرري ًا‬ ‫رائد ًا يف ساحات المعارك السياسية بتوافق‬ ‫الثوابت ووحدة األهداف‪.‬‬

‫‪ ‬ومع بدء معارك استقالل ليبيا ووحدة‬ ‫أراضيها ؛ كانت الحركة الوطنية حاضرة‬ ‫وق��ادت ل��واءه يف ساحات األم��م المتحدة‬ ‫وأم��ام المجتمع ال���دويل؛ سالحها يف ذلك‬ ‫نصوص القانون وال��ق��رارات والمواثيق‬ ‫الدولية المستحدثة بحق الشعوب يف‬ ‫تقرير مصيرها… وخصائصها السياسية‬ ‫دبلوماسية فن التفاوض وق��درة انتزاع‬ ‫القرار… ذلك يف وقت لم يكن قد استُكمل‬ ‫فيه النظام السياسي ال��دويل (الجديد)‬

‫تح ّوله من نظام كانت أوروبا هي محوره عىل‬ ‫مدى قرون‪ ،‬إىل نظام تتنازع فيه الواليات‬ ‫المتحدة األمريكية وروس��ي��ا "االت��ح��اد‬ ‫السوفيتي" السيطرة والمبادرة يف الشرق‬ ‫األوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا كمراكز‬ ‫وأهداف للتنافس الدويل‪.‬‬ ‫‪ ‬وق��د تفاعلت دول المنطقة العربية‬ ‫وهيئاتها وأحزابها مع القضية الوطنية‬ ‫الليبية يف وقت كانت تتنامى فيه مشاعر‬ ‫االنتماء القومي‪ ،‬و ُت��ب � َذل فيه مساعي‬

‫االستجابة إلنشاء كيان عربي يُوحّ د أهداف‬ ‫األم��ة ويخوض معارك تحريرها يف األمم‬ ‫المتحدة ومنظماتها ومع القوى الكبرى‬ ‫وأصحاب حق الفيتو‪ ،‬وكانت القاهرة مركز ًا‬ ‫سياسي ًا‪ ،‬ومنبر ًا إعالمي ًا وقناة اتصال دويل‬ ‫يستقطب األطراف كافة… وكانت القاهرة‬ ‫ساحة إقليمية مهمة يف معركة التحرر‬ ‫الوطني الليبي يف مرحلة حاسمة من مراحل‬ ‫نضاله ونيل استقالله وإقامة دولته‪ .‬‬ ‫‪ ‬ومع ذلك واجهت القضية الليبية عوائق‬ ‫كثيرة ‪ ،‬كانت جُ لها من ُصنع الدول األربع‬ ‫الكبرى إذا جعلت منها ساحة لتصفية‬ ‫حساباتها فيما بينها وورق���ة مساومة‬ ‫لمبادلة المصالح بدل التخيل والمنح‪  .‬‬ ‫‪ ‬كما شهدت الفترة من أكتوبر سنة ‪1945‬‬ ‫م إىل إبريل سنة ‪ 1946‬م صراع ًا دولي ًا‬ ‫عام ًا… وفيما ُ‬ ‫يخص العالقات البريطانية‬ ‫السوفيتية تحديد ًا‪ …،‬وكان لالنهيار يف‬ ‫عالقات االتحا�� السوفيتي بدول غرب‬ ‫أوروب��ا نتيجة الخالف حول الوحدة‬ ‫األلمانية ومسألة التعويضات عن‬ ‫أض��رار الحرب أثر بالغ يف تدهور‬ ‫العالقات وسوء النوايا… وكذلك‬ ‫م��ن أس��ب��اب ذل��ك ؛ فشل دول‬ ‫الحلفاء يف استجابة االتحاد‬ ‫السوفيتي إلج�لاء قواته عن‬ ‫إي���ران يف ال��وق��ت ال���ذي كان‬ ‫محدد ًا لذلك‪…،‬‬ ‫‪ ‬ولعل ذل��ك ُيعطي تفسير ًا‬ ‫لموقف االت��ح��اد السوفيتي يف‬ ‫مؤتمر وزراء خارجية ال��دول األرب��ع‬ ‫يف ‪ 11‬سبتمبر – سنة ‪1945‬م عند‬ ‫مناقشة تقرير مصير ليبيا؛ عندما‬ ‫تمسك االتحاد السوفيتي بالموقف‬ ‫الذي أعلنه "ستالين"… ولم ُ‬ ‫يكن‬ ‫ه��ذا المو ِقف إال طلب االتحاد‬ ‫السوفيتي بوصايته عىل إقليم‬ ‫طرابلس‪  .‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫هجوم انتحاري على بوابة برسس وسقوط ‪ 13‬شهيد ًا من الجيش‬

‫الحكومة تعلن الحداد ثالثة أيام وتؤجِّل االحتفاالت بذكرى االستقالل‬

‫ليبياالجديدة‪:‬‬ ‫أعلنت الحكومة المؤقتة أمس األحد‪،‬‬ ‫الحداد العام لمدة ثالثة أيام اعتبار ًا من‬ ‫تاريخ نفس اليوم‪ ،‬وتأجيل االحتفاالت‬ ‫بعيد االستقالل حداد ًا على أرواح ضحايا‬ ‫التفجير االنتحاري الغادر الذي استهدف‬ ‫بوابة برسس شرق مدينة بنغازي وأسفر‬ ‫عن استشهاد ‪ 13‬جندي ًا من الجيش‬ ‫الليبي وإص��اب��ة ثالثة؛ اثنان منهم‬ ‫إصابتهما خطيرة‪ ،‬وفقدان اثنين آخرين‪،‬‬ ‫وأدانت الحكومة في بيان تل َّقت وكالة‬ ‫األنباء الليبية نسخة منه هذا العمل‬ ‫اإلرهابي الج ّبان‪ ..‬مؤكدة أن هذه األعمال‬ ‫اإلرهابية المر ِّوعة لن تفتَّ في عضد‬ ‫الشعب الليبي ولن تثنيه عن المضي‬

‫قدم ًا في بناء دولة القانون والمؤسسات‬ ‫وإعادة بناء الجيش والشرطة‪ ،‬وع ّبرت‬ ‫الحكومة ع��ن خالص تعازيها ألسر‬ ‫الشهداء‪ ..‬داعية الله عز وجل أن يلهم‬ ‫أهلهم وذويهم الصبر والسلوان ‪ ،‬وأن‬ ‫يتغ َّمد الله ه��ؤالء الشهداء بالمغفرة‬ ‫والرحمة‪.‬‬ ‫وقالت الحكومة في بيانها ‪ :‬إنها‬ ‫ستتكفل باتخاذ اإلجراءات العاجلة لعالج‬ ‫الجرحى والمصابين وجبر أض��رار أسر‬ ‫هؤالء الضحايا‪ ،‬وأكدت الحكومة أن هذا‬ ‫العمل الج ّبان جاء محاولة لعرقلة الجهود‬ ‫المضنية التي يقوم بها أفراد الجيش‬ ‫الوطني وفي طليعته قوات الصاعقة‬ ‫في بسط األمن والمحافظة على أرواح‬

‫أحد املُفرج عنهم من منفذ‬ ‫العوينات يروي قصة اختطافهم‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫المفرج عنهم من منفذ العوينات‬ ‫روى أحد الجنود ُ‬ ‫رئيس عرفاء «صالح منصور أبوعميرة» ألجواء لبالد‬ ‫تفاصيل حادثة االختطاف‪ ،‬حيث أكد أنهم كانوا‬ ‫قد حوصروا بحوالي أربع عشرة سيارة‪ ،‬منها سيارتان‬ ‫عسكريتان‪ ،‬وأن الذين قبضوا عليهم معظمهم‬ ‫اليتحدثون اللغة العربية‪.‬‬ ‫وأضاف «أبوعميرة» أن عملية احتجازهم استمرت‬ ‫لمدة عشرين يوم ًا‪ ،‬حيث حُ جزوا في األيام الثالثة األولى‬ ‫في منطقة ربيانة‪ ،‬موضح ًا أنهم كانوا يحصلون على‬ ‫وجبة واحدة في اليوم‪.‬‬ ‫ون َّوه «أبوعميرة» إلى أنهم قد تعرضوا للتعذيب‪،‬‬ ‫وتم تصويرهم من قبل أحد الخاطفين‪ ،‬مؤكد ًا أن‬ ‫مقطع التصوير قد انتشر‪ ،‬وأن إحدى نقاط التفتيش‬ ‫قبضت على المصور بالقرب من مدينة إجدابيا‪.‬‬ ‫وأشار «أبوعميرة» إلى أن الخاطفين كانوا يتحدثون‬ ‫في بداية األمر عن تصفيتهم‪ ،‬ثم أخبروهم بإمكانية‬ ‫إج��راء عملية تبادل أسرى مع آخرين موجودين في‬ ‫مدينة الكفرة‪ ،‬مبين ًا أن عملية التسليم جرت على بعد‬ ‫‪ 100‬كيلو من منطقة ربيانة‪.‬‬ ‫منسق لجنة المعلومات واألم��ن بالمجلس‬ ‫وكان ِّ‬ ‫المحلي الكفرة «علي أبورقيق» قد أكد في وقت سابق‬ ‫أن األشخاص الخمسة المختطفين مطلع هذا الشهر‬ ‫من منفذ العوينات قد وصلوا قبل مساء أمس األول‬ ‫السبت إلى أهليهم في الكفرة‪.‬‬ ‫وأوضح «أبورقيق» ألجواء لبالد أن رئيس المجلس‬ ‫العسكري للكفرة سابق ًا استلم المختطفين مقابل‬ ‫تسليمه للخاطفين بربيانة أرب��ع��ة أش��خ��اص من‬ ‫المتهمين بقضايا التهريب‪ ،‬اثنان منهم من قبيلة‬ ‫التبو واآلخران من تشاد‪.‬‬ ‫وكان «أبورقيق» قد أكد أن ست شاحنات للوقود‬ ‫كانت محتجزة بتازربو قد ُسمح لها قبل أربعة أيام‬ ‫بالذهاب نحو ربيانة‪ ،‬تلبية لطلب الخاطفين ومحاولة‬ ‫إلنجاح المفاوضات القائمة‪.‬‬ ‫يذكر أن وزير الدفاع ك َّلف رئيس المجلس العسكري‬ ‫الكفرة في وقت سابق بمتابعة قضية اختطاف الجنود‬ ‫األربعة ومدني مرافق لهم في الثاني من ديسمبر‬ ‫الجاري‪.‬‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 1‬أع��ل��ن أن��ا بشير‬ ‫أح��م��د س��اس��ي النعاجي‬ ‫بأنني من مواليد ‪1959‬‬ ‫وليس كما جاء بسجالت‬ ‫القره بوللي بطرابلس ‪.‬‬

‫تعديل عمر‬

‫‪ - 1‬أعلن أن��ا الفيض‬ ‫عبدالسالم القذافي زريق‬ ‫بأنني من مواليد عام ‪1953‬‬ ‫وليس كما ج��اء بسجالت‬ ‫السجل المدني بني وليد‪.‬‬

‫المواطنينبمدينةبنغازي‪.‬‬ ‫ودعت الحكومة أبناء الوطن إلى‬ ‫التكاتف والتعاضد للوقوف صف ًا‬ ‫واح��د ًا في مواجهة هذه األعمال ومن‬ ‫يقف وراءها ‪ ..‬مجدِّدة عزمها على بناء‬ ‫مؤسسات الدولة األمنية وتزويدها‬ ‫بجميع اإلم��ك��ان��ات ألداء واجباتها‬ ‫المنوطة بها‪. .‬وكانت بوابة برسس‬ ‫الواقعة شرق مدينة بنغازي قد تع َّرضت‬ ‫في وقت مبكر من صباح أمس األحد‬ ‫لهجوم إرهابي بسيارة مفخخة ما أسفر‬ ‫عن استشهاد (‪ )13‬من أف��راد قوات‬ ‫الجيش واألمن الوطني‪ ،‬وإصابة ثالثة؛‬ ‫اثنان منهم إصابتهما خطرة وفقدان‬ ‫اثنين آخرين‪.‬‬

‫اإلفراج عن املخطوفني‬ ‫من عناصر الجيش على‬ ‫الحدود مع السودان‬

‫عدد الناخبني املسجلني‬ ‫النتخاب الهيئة التأسيسية‬ ‫يصل (‪122‬ر‪)657‬‬

‫‪2‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫وصل عدد الناخبين المسجلين النتخاب الهيئة‬ ‫التأسيسية لصياغة مشروع الدستور حتى الساعة‬ ‫الواحدة من ظهر أمس األحد (‪122‬ر‪ )657‬ناخب ًا ‪.‬‬ ‫وأعلنت المفوضية الوطنية العليا لالنتخابات‬ ‫في إحصائية نشرتها على موقعها اإلكتروني‬ ‫أن ع��دد المسجلين الناخبين من ال��رج��ال بلغ‬ ‫(‪706‬ر‪ )403‬فيما بلغ عدد الناخبات (‪416‬ر‪)253‬‬ ‫ناخبة‪.‬‬ ‫وأضافت المفوضية أن عدد المسجلين من‬ ‫خارج البالد وصل إلى (‪154‬ر‪ )3‬منهم (‪289‬ر‪)2‬‬ ‫رجال و (‪ )865‬نساء ‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أكد آمر المنطقة العسكرية الكفرة العقيد‬ ‫"إدري��س يونس " استالمه للعناصر الخمسة من‬ ‫الجيش الليبي الذين تعرضوا لالختطاف من قبل‬ ‫مجموعات مسلحة أوائل الشهر الحالي هاجمتهم‬ ‫أثناء قيامهم بواجبهم األمني في منفذ السارة على‬ ‫الحدود الليبية السودانية ‪.‬‬ ‫وأوضح العقيد " يونس " في تصريح لوكالة‬

‫األنباء الليبية يوم أمس األول السبت أن الجنود‬ ‫الخمسة يتمتعون بحالة صحية جيدة وهم اآلن‬ ‫موجودون بمدينة الكفرة وسط أهلهم وذويهم‪ .‬من‬ ‫جهته قال الناطق الرسمي باسم المجلس المحلي‬ ‫الكفرة «مصطفى االوجلي» إن عملية اإلف��راج‬ ‫جاءت بعد مفاوضات أجراها اآلمر السابق للمنطقة‬ ‫العسكرية الكفرة العقيد «ميلود مسموس» مع‬ ‫أهالي قبيلة التبو بمنطقة ربيانة والتي أفضت‬

‫إلى إقناعهم باإلفراج عن الجنود الخمسة المحتجزين‬ ‫لديهم مقابل استالمهم لثالثة أشخاص من قبيلتهم‬ ‫كانوا موقوفين منذ فترة لدى كتيبة تابعة لثوار‬ ‫مدينة الكفرة‪ ،‬يشار إلى أن عناصر الجيش الليبي‬ ‫المفرج عنهم جميعهم من سكان مدينة الكفرة‬ ‫ُ‬ ‫وهم‪( :‬خالد عطية الحاسي ‪ ،‬منتصر إبراهيم علي‬ ‫المجبري‪ ،‬صالح منصور أبو عميرة ‪ ،‬صالح مجاور ‪،‬‬ ‫منصور السنوسي الترهوني)‪.‬‬

‫طرح األحمال يدوياً بمحطة السرير الغربي نتيجة تصاعد االشتباكات بالراس علي ‪ :‬قمنا بتغذية الشبكة عن طريق مصادر بديلة‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أعلنت الشركة العامة للكهرباء أمس األحد أنها‬ ‫ستضطر إلى طرح األحمال يدوي ًا بمحطة توليد‬ ‫السرير الغربي نتيجة مغادرة العاملين وتصاعد‬ ‫االشتباكات المؤسفة بمحيط المحطة‪ ،‬وأكدت‬ ‫الشركة ‪ -‬في بيان لها تلقت وكالة األنباء الليبية‬ ‫نسخة منه ‪ -‬أنه نتيجة لألحداث األمنية المؤسفة‬ ‫وتصاعد االشتباكات بمنطقة السرير الغربي األمر‬ ‫الذي أجبر العاملين بالمحطة على إيقاف العمل‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫أكد وكيل وزارة االتصاالت «محمد بالراس‬ ‫علي» ألج��واء لبالد أن شركة ليبيانا قامت‬ ‫بتغذية الشبكة عن طريق مصادر بديلة من‬ ‫خالل خط الطوارئ الذي أعدته وزارة االتصال‬ ‫بسعات‬ ‫وشركة ليبيا لالتصاالت والتقنية ِ‬ ‫قليلة وبطاقة تصل إلى ‪ % 60‬فقط‪..‬وأضاف‬ ‫«بالرأس علي» أن المعتصمين منعوا صباح‬ ‫أمس دخول العاملين لشركتي ليبيانا وليبيا‬

‫وبشكل نهائي ومغادرتها صون ًا ألرواحهم‪ ،‬وأوضحت‬ ‫أنها ستضطر آسفه إلى طرح األحمال المتاحة يدوي ًا‬ ‫بقدرة توليد «‪ 540‬مجاوات » وذلك للمحافظة على‬ ‫سالمة واستقرار الشبكة الكهربية العامة‪ ،‬وأهابت‬ ‫الشركة في بيانها بوجهاء ومشايخ وأعيان المنطقة‬ ‫إلى ُّ‬ ‫التدخل العاجل لفك االشتباك الحاصل بالمنطقة‬ ‫حفاظ ًا على األرواح والممتلكات العامة والخاصة‪،‬‬ ‫وذلك لعودة العمل بالمحطة وتغطية الطلب على‬ ‫الطاقة الكهربية بالمنطقة ‪.‬‬

‫التارقي‪ :‬الحكومة أكدت توصُّلها لخطة تُنهي أزمة املوانئ النفطية‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫ق��ال��ت ع��ض��و المؤتمر‬ ‫ال��وط��ن��ي ال��ع��ام «زي��ن��ب‬ ‫التارقي» إن جلسة المؤتمر‬ ‫الوطني ليوم األحد خرجت‬ ‫ع��ن إط��اره��ا ال��م��ه��م ج��د ًا‬ ‫وتحولت إلى نقاش يتعلق‬ ‫بأزمة األمن في البالد خاصة‬ ‫ما يتعلق بغلق الموانئ‬ ‫ال��ن��ف��ط��ي��ة‪..‬وأوض��ح��ت‬ ‫«التارقي» لـ«وكالة أنباء‬ ‫ال��ت��ض��ام��ن» أن الجلسة‬ ‫استمرت لقرابة ‪ 3‬ساعات بعد اتصاله برئيس الوزراء دون أن ُيع ِلموا المؤتمر‬ ‫ُمتواصلة حتى أنهى رئيس ووزير الدفاع ورئيس األركان بفحوى الخطة‪..‬وأشارت‬ ‫المؤتمر الوطني العام الذين أكدوا له أنهم توصلوا «التارقي» إلى لقاء سيعقده‬ ‫«نوري أبوسهمين» الجلسة لخطة ُمحكمة إلنهاء األزمة المؤتمر مع رئيس ال��وزراء‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 2‬أعلن أنا عبدالغني‬ ‫الهادي الزقلعي بأنني‬ ‫من مواليد ع��ام ‪1949‬‬ ‫وليس كما جاء بالسجل‬ ‫المدني طرابلس‪.‬‬

‫تعديل لقب‬ ‫‪ - 3‬أع��ل��ن أن���ا ع��ي��اد‬ ‫مصطفى محمد عبدالسالم‬ ‫مفتاح بأن هذا هو لقبي‬ ‫الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بسجالت صبراتة‪.‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫تعديل اسم‬ ‫‪ - 3‬أع��ل��ن أن��ا محمد‬ ‫مصطفى محمد مفتاح‬ ‫ب����أن ه����ذا ه���و اس��م��ي‬ ‫الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بسجالت صبراتة ‪.‬‬

‫يوم الثالثاء لالستفهام‬ ‫المعلنة‪.‬‬ ‫عن خطته غير ُ‬ ‫ك��م��ا ل��ف��ت��ت عضو‬ ‫المؤتمر الوطني العام‬ ‫إل����ى ح���ص���ول ج���دال‬ ‫ب��ي��ن األع���ض���اء ح��ول‬ ‫ب��ن��ود م��ش��روع قانون‬ ‫يتعلق ُبأسر الشهداء‬ ‫والمفقودين‪ُ ،‬مضيفة‬ ‫أنه كان من المفترض‬ ‫أن ُي��ن��اق��ش المؤتمر‬ ‫خارطة طريق تتعلق‬ ‫بالعدالة االنتقالية إال‬ ‫أن استمرار النقاش حول‬ ‫أزم��ة األم��ن ل��ـ ‪ 3‬ساعات‬ ‫حالت دون ذلك‪.‬‬

‫تعديل لقب‬ ‫‪ - 1‬أعلن أنا مصطفى‬ ‫محمد عبدالسالم مفتاح‬ ‫ب����أن ه����ذا ه���و لقبي‬ ‫الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بسجالت صبراتة‪.‬‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫لالتصاالت والتقنية إلى مق ِّر عملهم‪..‬وأوضح‬ ‫«بالرأس علي» أنه من الصعب قطع االتصال‬ ‫على منطقة بعينها بسبب تواصل الشبكة‬ ‫ببعضها من ع��دة جهات وإمكانية تغذية‬ ‫الشبكة بخط آخر بديل‪..‬وأكد «بالراس علي» أن‬ ‫جهود الحوار مبذولة من قبل مجلس طرابلس‬ ‫المحلي ومجلس س��وق الجمعة المحلي مع‬ ‫المقتحمين‪.،‬وأكد أن مطالب الذين اقتحموا‬ ‫المقر غامضة وغير ثابتة ومتغ ِّيرة‪.‬‬

‫املجالس املحلية بجبل نفوسة تناقش تشكيل‬ ‫غرفة أمنية مشرتكة‬

‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫عقدت المجالس المحلية بجبل‬ ‫نفوسة ي��وم أم��س اجتماع ًا بمقر‬ ‫المجلس المحلي غريان‪ ،‬لمناقشة‬ ‫التصديق على الميثاق الجامع بين‬ ‫هذه المجالس المتعلق بأمن وتأمين‬ ‫منطقة الجبل وتشكيل غرفة أمنية‬ ‫مشتركة تعمل على ف��رض األمن‬ ‫والقبض على الخارجين على القانون‬ ‫وتسليمهم للعدالة‪.‬‬ ‫كما ن��اق��ش االج��ت��م��اع اإلع���داد‬ ‫والتجهيز للمؤتمر النهائي لملتقى‬ ‫ال��ح��وار الوطني الشامل بمنطقة‬ ‫الجبل المقرر عقده ي��وم األربعاء‬ ‫المقبل ‪ 25‬ديسمبر الجاري‪.‬‬

‫تعديل لقب‬ ‫‪ - 1‬أعلن أن��ا مؤيد‬ ‫مصطفى محمد مفتاح‬ ‫ب����أن ه����ذا ه���و لقبي‬ ‫الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بسجالت صبراتة‪.‬‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫وتط َّرق االجتماع إلى ما يتعرض‬ ‫له أبناء الجبل من عمليات حرابة‬ ‫وسطو مسلح وخطف م��ن بعض‬ ‫الخارجين عن القانون عند مرورهم‬ ‫بطريق السواني بمنطقة ورشفانة ‪.‬‬ ‫وح َّمل االجتماع الحكومة المؤقتة‬ ‫والمؤتمر الوطني العام مسؤولية ما‬ ‫ينتج عن ذلك من تصعيد قد ُيدخل‬ ‫البالد في منزلقات خطيرة ال تُحمد‬ ‫عقباها ‪.‬‬ ‫وح��ض��ر ه���ذا االج��ت��م��اع رؤس���اء‬ ‫المجالس المحلية لمدن( القلعة‪،‬‬ ‫ن��ال��وت‪ ،‬الرياينة‪ ،‬ي��ف��رن‪ ،‬غريان‪،‬‬ ‫مزدة‪ ،‬ككلة‪ ،‬ظاهر الجبل‪ ،‬طرابلس‪،‬‬ ‫الرياينة)‪.‬‬

‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 1‬أعلن أن��ا مفتاح‬ ‫محمد علي عمار بأنني‬ ‫م��ن م��وال��ي��د ‪ 1962‬م‬ ‫وليس كما جاء بسجالت‬ ‫المدني أبو سليم‪.‬‬

‫تعديل اسم‬ ‫‪- 2‬أع��ل��ن أن���ا حسام‬ ‫الدين مصطفى الشريف‬ ‫ب��أن اس��م ابنتي الصحيح‬ ‫هو (رواس���ي) وليس كما‬ ‫ج��اء ف��ي السجل المدني‬ ‫طرابلس‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪libayfree_forever@yahoo.com‬‬ ‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫المنوعة‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫‪10‬‬

‫مطار فرانكفورت يخشى تداعيات املعايري الجديدة للحد من الضجيج‬

‫رائدان من رواد محطة‬ ‫الفضــاء الدولية باشرا‬ ‫عملية خروج إىل الفضــاء‬ ‫باشر رائ��دا فضاء من أص��ل ستة يف محطة الفضاء‬ ‫الدولية السبت مهمة من أصل مهمتين عىل األقل للخروج‬ ‫إىل الفضاء إلصالح إحدى دائرتي تبريد يف المحطة أصابها‬ ‫عطل‪.‬‬ ‫وقال أحد معلقي تلفزيون وكالة الفضاء األمريكية "لقد‬ ‫بدأت مهمة الخروج رسميا"‪ .‬وينقل تلفزيون الناسا العملية‬ ‫مباشرة ويفترض أن تستمر ه��ذه المهمة ست ساعات‬ ‫ونصف الساعة‪.‬‬ ‫وهي سابع عملية خروج إىل الفضاء لريك ماستراكيو وهو‬ ‫رائد مخضرم يف هذا النوع من العمليات إىل الفضاء واألوىل‬ ‫للرائد مايك هوبكينز‪.‬‬ ‫ويلقى الرائدان مساعدة من الذراع اآللية لمحطة الفضاء‬ ‫الدولية البالغ طوله ‪ 15‬مترا يتحكم به من الداخل الرائد‬ ‫الياباني كويشي واكاتا‪.‬‬

‫باتت طموحات مطار فرانكفورت الذي‬ ‫يواجه منافسة شديدة من نظرائه يف باقي‬ ‫البلدان األوروبية ومنطقة الشرق األوسط‪،‬‬ ‫مهددة إثر تشديد قواعد الحد من الضجيج‬ ‫ال��ذي يعتزم االئتالف الجديد الحاكم يف‬ ‫مقاطعة هيسيه اعتماده‪.‬‬ ‫وق���ال ستيفان شولتيه م��دي��ر شركة‬ ‫"فرابورت" المشغلة لمطار فرانكفورت خالل‬ ‫مؤتمر صحايف "من شأن تشريع أكثر صرامة‬ ‫أن يسبب مشاكل كثيرة‪ ،‬علما أننا نعتمد‬ ‫أصال قواعد للرحالت الليلية وقيودا عىل‬ ‫النشاطات األوسع نطاقا"‪.‬‬ ‫ويعد مطار فرانكفورت أكبر مطار يف‬ ‫ألمانيا وثالث مطارات أوروب��ا‪ ،‬وهو قد‬ ‫استقبل العام الماضي نحو ‪ 60‬مليون‬ ‫راكب‪ .‬وقد توقفت فيه الرحالت الليلية بين‬ ‫الحادية عشرة مساء والخامسة صباحا إثر‬ ‫قرار صدر عن القضاء يف العام ‪ 2012‬تأييدا‬ ‫لشكاوى سكان المناطق المحيطة بالمطار‬ ‫من الضجيج الصادر عنه ليال‪.‬‬ ‫وب��م��وج��ب ات��ف��اق وق��ع بين االت��ح��اد‬ ‫المسيحي ال��دي��م��ق��راط��ي (محافظون)‬ ‫وأعضاء الحزب األخضر لتشكيل ائتالف‬ ‫يحكم مقاطعة هيسيه حيث تقع مدينة‬ ‫فرانكفورت‪ ،‬من المرتقب تشديد القواعد‬ ‫يف هذا الشأن‪.‬‬ ‫وينص هذا االتفاق خصوصا عىل رفع‬

‫ساعات حظر الطيران ليال إىل ‪ 7‬ساعات‬ ‫وتحديد نسبة قصوى للضجيج المسموح‬ ‫بصدوره من المطار‪.‬‬ ‫كذلك يعتزم االئتالف الجديد إعادة النظر‬ ‫يف دواعي تشييد محطة ركاب ثالثة تنوي‬ ‫"فرابورت" بناءها منذ فترة طويلة لزيادة‬ ‫عدد الركاب إىل نحو ‪ 68‬مليون راكب يف‬ ‫السنة الواحدة‪.‬‬ ‫وأقر ستيفان شولتيه "نحن قلقون عىل‬ ‫مستقبل المطار الذي يوفر ‪ 80‬ألف فرصة‬ ‫عمل"‪.‬‬

‫ويتردد صدى هذه المخاوف عند شركة‬ ‫"لوفتهانزا" التي انخفضت نشاطاتها يف‬ ‫مجال الشحن الجوي انخفاضا شديدا إثر‬ ‫القيود المفروضة عىل الرحالت الليلية‪.‬‬ ‫وك���ان م��دي��ر "ل��وف��ت��ه��ان��زا" ق��د ص��رح يف‬ ‫نهاية تشرين الثاني‪/‬نوفمبر لصحيفة‬ ‫"هاندلزبات" االقتصادية األلمانية "آمل أال‬ ‫تتعقد األمور" بعد اعتماد االتفاق‪.‬‬ ‫أما "فرابورت" التي أكدت أنها عملت‬ ‫جاهدة يف العام ‪ 2013‬للحد من الضجيج‬ ‫الصادر يف محيط المطار الذي ال يبعد إال‬

‫عشرات الكيلومترات عن وس��ط مدينة‬ ‫فرانكفورت‪ ،‬فهي تعهدت بمواصلة جهودها‬ ‫العام المقبل‪.‬‬ ‫وقال مديرها "نحن مستعدون للمناقشة‬ ‫‪ ...‬لكننا مجموعة أدرج���ت أسهمها يف‬ ‫البورصة‪ ،‬وليس يف وسعنا اتخاذ التدابير‬ ‫التي تحلو لنا إذ علينا أن نراعي مصالح‬ ‫أصحاب األسهم"‪.‬‬ ‫وهو لفت إىل أن "المنافسة محتدمة منذ‬ ‫زمن بعيد مع المطارات األخرى التي تزداد‬ ‫عددا يف منطقة الشرق األوسط ‪ ...‬وتفرض‬ ‫علينا وعىل المطارات األخ��رى يف ألمانيا‬ ‫وأوروبا تحديات متنامية"‪.‬‬ ‫وكشف ستيفان شولتيه أن "عدد الركاب‬ ‫سيصل إىل ‪ 100‬مليون راكب يف مطار دبي‬ ‫ال غير بحلول العام ‪ 2020‬وسيصل حجم‬ ‫الحموالت المنقولة جوا إىل ‪ 4,1‬ماليين طن‬ ‫بحسب التوقعات‪ .‬كما ان الخطوط الجوية‬ ‫اإلماراتية ستزود عما قريب بمئة وأربعين‬ ‫طائرة حديثة من نوع إيه ‪."380‬‬ ‫ولمواجهة ه��ذا ال��وض��ع‪ ،‬ال بد من أن‬ ‫يستمر مطار فرانكفورت عاصمة ألمانيا‬ ‫االقتصادية "يف النمو بغية الحفاظ عىل‬ ‫قدرته التنافسية عىل الصعيد ال��دويل‬ ‫وتأمين رحالت مهمة ‪ ...‬فهو نافذة هيسيه‬ ‫خصوصا وألمانيا عموما عىل العالم التي‬ ‫نحن بأشد الحاجة إليها يف عصر العولمة"‪.‬‬

‫وحوش العصور القديمة محور معرض يف روما‬ ‫وح��وش العصور القديمة والكائنات‬ ‫الخرافية مثل طائر العنقاء والمينوتور‬ ‫والهدرة التي استوحت منها هوليوود الكثير‬ ‫من إنتاجاتها هي محور معرض خ��ارج عن‬ ‫المألوف يف روما افتتح الجمعة‪.‬‬ ‫وه��ذه ال��وح��وش والكائنات الخرافية‬ ‫األسطورية معروضة عبر متاهة قد يكون‬ ‫عائدا لليمنوتور الذي يحمل جسم إنسان‬ ‫ورأس ثور يف الميثولوجيا اإلغريقية‪ ،‬وهي‬ ‫مجسدة يف ح��وايل مئة عمل من تماثيل‬ ‫وجداريات وإناءات أعارها حوايل ‪ 40‬متحفا‬ ‫من العالم بأسره ‪ .‬وهذه القطع تعكس تنوع‬ ‫الكائنات الخرافية التي ابتكرها اإلغريقيون‪.‬‬ ‫وتوضح اليزابيتا سيتاري مفوضة معرض‬ ‫"وحوش" إىل جانب ريتا باري مديرة متحف‬ ‫روم��ا الوطني ال��ذي يستضيف المعرض‪،‬‬ ‫لوكالة فرانس برس "الكائنات الخرافية جزء‬ ‫ال يتجزأ من أساطير كل ثقافة وكل حضارة"‪.‬‬ ‫هذه الكائنات الخرافية "تميز حضارتنا‬ ‫منذ بداياتها إىل أيامنا هذه" عىل ما تضيف‬ ‫سيتاري‪ .‬وهذا التأثير ال يزال مستمرا إىل‬ ‫اليوم إذ أن هذه الكائنات ال تزال تستخدم‬ ‫يف عالمنا العصري بشكل واسع‪.‬‬ ‫فقد اختارت دار فيرستاشي اإليطالية‬

‫لألزياء الراقية رأس ميدوسا كشعار لها عىل‬ ‫ما تؤكد سيتاري‪.‬‬ ‫والقطع التي يتضمنها المعرض عائدة‬ ‫إىل الفترة الممتدة من العصر البرونزي إىل‬ ‫روما القديمة‪.‬‬ ‫فثمة إناء إغريقي دقيق يمثل الهدرة‬ ‫وهي أفعوان برؤوس عدة يعود إىل القرن‬ ‫السادس قبل الميالد وهو ضمن مجموعة‬ ‫إيطالية خاصة‪ .‬ويجاور هذا اإلناء لوحات‬ ‫عائدة للقرن السابع عشر تظهر فيها ميدوسا‬

‫وبيغاسوس (حصان مجنح)‪.‬‬ ‫ويوضح سكوت روس وهو شريك سابق‬ ‫للمخرجين جورج لوكاس وجيمس كامرون‬ ‫والذي يعمل مستشارا يف المعرض لوكالة‬ ‫فرانس ب��رس "إذا ما نظرنا إىل إنتاجات‬ ‫ه��ول��ي��وود فكلها تعيدنا إىل الكائنات‬ ‫الخرافية يف العصور القديمة"‪.‬‬ ‫وهو يعتبر أن األفالم التي أعطت أكبر‬ ‫عدد من هذه الكائنات الخرافية والمسخ‬ ‫هي سلسلة "انديانا جونز" و"حرب النجوم"‬

‫و "ترمينياتور"‪ .‬ويضيف "يف العصور‬ ‫القديمة كان تنين البحر يحذر البحارة من‬ ‫مخاطر المالحة البحرية‪ .‬أما وحوش الحاضر‬ ‫فهي أق��رب إىل روب��وت��ات ومهمتها تقوم‬ ‫عىل تحذيرنا مما سيكون عليه عالم يسكنه‬ ‫خلفاء البشر"‪ ..‬وقد استوحت هوليوود منذ‬ ‫بداياتها من هذا العالم الخرايف فأول فيلم‬ ‫عن "فرانكشتاين" من إخ��راج استديوهات‬ ‫إدي��س��ون يعود إىل ال��ع��ام ‪ 1910‬وكانت‬ ‫المؤثرات الخاصة تقتصر يف تلك الفترة عىل‬ ‫التبرج فقط‪.‬‬ ‫ويضيف "أما اليوم وبفضل الصور التي‬ ‫نحصل عليها عبر الكمبيوتر يمكن أن نصل‬ ‫إىل أي وحش ممكن" موضحا أن الوحوش‬ ‫الحديثة "تبقى بسيطة نسبيا"‪.‬‬ ‫وترحب ريتا ب��اري ب"استمرارية" هذه‬ ‫ال��ك��ائ��ن��ات "ب��ف��ض��ل ال��ق��ص��ص الخرافية‬ ‫والسينما التي تجعلها حاضرة بيننا اآلن" مع‬ ‫أنها يف األساس بحسب ما تؤكد ‪ ،‬ولدت بعد‬ ‫انتصار "أب اآللهة" زوس عىل تايفوس أخطر‬ ‫وحوش األساطير اإلغريقية‪.‬‬ ‫ويستمر معرض "الوحوش كائنات خرافية‬ ‫من الخوف واألس��ط��ورة" يف متحف روما‬ ‫الوطني حتى األول من يونيو ‪.2014‬‬

‫الصني تطلق أول قمر بوليفي‬ ‫ت��ط��ل��ق ال��ص��ي��ن ال��ج��م��ع��ة أول‬ ‫قمر اصطناعي بوليفي‪ ،‬وهو قمر‬ ‫مخصص لالتصاالت‪ ،‬بحسب ما أعلنت‬ ‫الحكومة البوليفية الخميس‪ ،‬داعية‬ ‫مواطنيها إىل متابعة الحدث مباشرة‪.‬‬ ‫وذك����ر ال��ت��ل��ف��زي��ون ال��ح��ك��وم��ي‬ ‫البوليفي أن موعد اإلطالق حدد عند‬ ‫الساعة ‪ 16,42‬ت‪.‬غ‪ .‬من يوم الجمعة‬ ‫الماضى‪.‬‬ ‫وانتقل الرئيس البوليفي ايفو‬ ‫موراليس إىل شيشانغ يف جنوب غرب‬ ‫الصين لحضور عملية اإلطالق التي‬

‫أطلق عليها اسم "توباك كاتاري"‬ ‫تيمنا ببطل هندي تصدى لالستعمار‬ ‫األسباني يف العام ‪.1781‬‬ ‫ومن المتوقع أن يبدأ القمر بالعمل‬ ‫يف م��ارس من العام ‪ .2014‬وبلغت‬ ‫كلفته ‪ 300‬مليون دوالر‪.‬‬ ‫ويتيح هذا القمر تأمين خدمات‬ ‫اتصاالت لما نسبته ‪ % 30‬من سكان‬ ‫بوليفيا البالغ عددهم عشرة ماليين‬ ‫نسمة‪ ،‬من المقيمين يف مناطق‬ ‫نائية‪.‬‬ ‫ومن جهة أخ��رى أعلنت القوات‬

‫المسلحة البوليفية أن ه��ذا القمر‬ ‫سيشكل أداة هامة لتوحيد جهود‬ ‫مراكز المراقبة ومصادر المعلومات‪،‬‬ ‫بغية "مكافحة المخاطر ومواجهة‬ ‫الكوارث وحاالت الطوارئ"‪.‬‬ ‫وسيكون بإمكان سكان العاصمة‬ ‫الباز مشاهدة عملية إطالق القمر من‬ ‫خالل شاشة عمالقة نصبت يف إحدى‬ ‫الساحات العامة‪.‬‬ ‫وق���د ان��ت��ق��دت ال��م��ع��ارض��ة ه��ذا‬ ‫المشروع ذا التكاليف العالية يف بلد‬ ‫يعد األفقر بين دول أمريكا الجنوبية‪.‬‬

‫القوات البحرية الكندية‬ ‫ضبطت ‪ 538‬كيلوغراما‬ ‫من الهريوين يف بحر العرب‬ ‫ضبطت القوات البحرية الكندية هذا األسبوع‬ ‫‪ 538‬كيلوغراما من الهيرويين يف بحر العرب تقدر‬ ‫قيمتها يف السوق بحواىل ‪ 100‬مليون دوالر‪ ،‬وفق‬ ‫ما كشفت وزارة الدفاع الكندية‪.‬‬ ‫وتعد هذه العملية أكبر عملية تقوم بها قوات‬ ‫متعددة الجنسيات مكلفة بضمان األمن يف منطقة‬ ‫البحر األحمر وبحر العرب وخليج عدن‪ ،‬بحسب ما جاء‬ ‫يف بيان صادر عن الوزارة‪.‬‬ ‫وكانت المخدرات مخبأة يف ‪ 506‬أكياس يف‬ ‫سفينة فتشتها القوات البحرية الكندية‪.‬‬ ‫وقد ضبطت هذه القوات بصورة إجمالية ‪8,2‬‬ ‫أطنان من المخدرات يف إطار مهمتها يف المنطقة‪.‬‬


‫تقنية‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫“سوني” تطرح “بالي ستيشن ‪ 4‬يف عدد من‬ ‫دول أوروبا والشرق األوسط‬ ‫أعلنت شركة “سوني” الجمعة عن طرح الجيل الرابع‬ ‫من منصة األلعاب التابعة لها “بالي ستيشن” في ‪ 16‬بلدًا‬ ‫إضاف ًيا حول العالم‪ ،‬وذلك ابتدا ًء من اليوم‪ ،‬وبعد قرابة‬ ‫شهر من إطالقها في الواليات المتحدة منتصف نوفمبر‬ ‫الماضي‪.‬‬ ‫وبذلك ستكون منصة “بالي ستيشن ‪ ، 4‬إحدى أشهر‬ ‫منصات ألعاب الفيديو اإللكترونية‪ ،‬متوفرة في العديد‬ ‫من دول أوروبا والشرق األوسط‪ ،‬بعد أن كانت الشركة‬ ‫اليابانية قد طرحتها في بعض الدول األوروبية وأستراليا‬ ‫في ‪29‬نوفمبر الماضي‪.‬‬ ‫واعتبا ًرا من اليوم‪ ،‬سيكون بمقدور المستخدمين‬ ‫في كل من‪ ،‬التشيك‪ ،‬وهنغاريا‪ ،‬وسلوفاكيا‪ ،‬وتركيا‪،‬‬ ‫واإلمارات العربية المتحدة‪ ،‬والمملكة العربية السعودية‪،‬‬ ‫والكويت‪ ،‬وقطر‪ ،‬والبحرين‪ ،‬وعُمان‪ ،‬وجنوب أفريقيا‪،‬‬ ‫الحصول على “بالي ستيشن ‪. 4‬‬

‫وأكدت “سوني” أن المنصة‬ ‫ستكون متوفرة في‪ ،‬بوليفيا‪،‬‬ ‫وبارغواي‪،‬‬ ‫ونيكاراغوا‪،‬‬ ‫وأورغواي‪ ،‬وفنزويال في القارة‬ ‫األمريكية الجنوبية‪ ،‬ابتدا ًء من‬ ‫اليوم‪ ،‬ليصبح العدد الكلي للدول‬ ‫التي حصلت على المنصة ‪.48‬‬ ‫ُيذكر أن “إكس بوكس ون”‪،‬‬ ‫منصة األلعاب المنافسة والتي‬ ‫تنتجها شركة “مايكروسوفت”‪،‬‬ ‫ُأطلقت في تاريخ قريب من‬ ‫إطالق منصة “بالي ستيشن ‪، 4‬‬ ‫وذلك في عدد محدود من الدول‪.‬‬ ‫تجدر اإلشارة إلى أن “سوني” كانت قد أعلنت بداية‬ ‫ديسمبر الجاري عن تمكنها من بيع أكثر ‪ 2.1‬مليون‬

‫وحدة من “بالي ستيشن ‪ ، 4‬ثم ما كان من منافستها‬ ‫“مايكروسوفت” إال أن أعلنت األربعاء الماضي عن‬ ‫تمكنها ً‬ ‫أيضا من بيع نفس العدد تقري ًبا من “إكس‬ ‫بوكس ون” التابعة لها‪.‬‬

‫جوجل تستحوذ على شركة متخصصة يف صناعة الروبوتات‬ ‫األمريكي‪.‬‬ ‫ويستطيع الروبوت “‪ ”BigDog‬الجري‬ ‫بسرعة ‪ 6.4‬كيلو متر في الساعة‪ ،‬حامال نحو‬ ‫‪ 150‬كيلو جرام ًا إضافية على وزنه األساسي‬ ‫البالغ ‪ 110‬كيلو جرامات‪.‬‬ ‫وتعد شركة “بوسطن ديناميكس” هي‬ ‫ثامن شركة متخصصة في صناعة وتطوير‬ ‫الروبوتات التي تستحوذ عليها “جوجل”‬ ‫خالل الفترة القليلة الماضية من العام‬ ‫الجاري‪.‬‬

‫استحوذت “جوجل” على شركة “بوسطن‬ ‫ديناميكس” (‪ ،)Boston Dynamics‬وهي‬ ‫شركة هندسية متخصصة في صناعة‬ ‫وتطوير الروبوتات القادرة على التنقل‪.‬‬ ‫وتطور “بوسطن ديناميكس” عدة‬ ‫روبوتات قادرة على التنقل بسرعات كبيرة‬ ‫في األماكن الوعرة‪ ،‬حيث تتميز أجهزتها‬ ‫بقدرة عالية على التوازن حتى على األسطح‬ ‫غير المستوية‪ ،‬ومن أبرزها الروبوت‬ ‫“‪ ”BigDog‬الذي تطوره خصيص ًا للجيش‬

‫وتشير صحيفة “نيويورك تايمز”‬ ‫األمريكية‪ ،‬إلى أن صفقة االستحواذ تلك‬ ‫هدفها دعم مشروع “جوجل” الجديد الذي‬ ‫يهدف إلى بناء فئة جديدة من الروبوتات‬ ‫ذاتية التحكم‪ ،‬والتي تستطيع أداء مهمات‬ ‫مختلفة مثل تحميل وتخزين البضائع أو‬ ‫رعاية كبار السن‪.‬‬ ‫ويشرف أندي روبن‪ ،‬مؤسس نظام‬ ‫“أندرويد”‪ ،‬على مشروع إنتاج الروبوتات‬ ‫الجديد لدى “جوجل”‪ ،‬وهو المشروع الذي‬

‫بطارية لضبط عمل القلب دون جراحة‬ ‫قريبا ستصبح األجهزة المنظمة للنبض‬ ‫والتي تزرع في القلب عبر الجراحة شيئا‬ ‫من الماضي‪ ،‬إذ ابتكر أطباء منظما جديدا‬ ‫"يشبه البطارية" يتم تثبيته في مكانه في‬ ‫قلب اإلنسان دون عمل جراحي‪.‬‬ ‫تلك األجهزة الصغيرة كانت تتطلب من‬ ‫الجراح إنشاء شق في أعلى قلب المريض‬ ‫وفتح فجوة يثبت ضمنها الجهاز‪ ،‬ومن ثم‬ ‫توصيله إلى أسالك يتم عبر األوعية الدموية‬ ‫من جهة الترقوة‪.‬‬ ‫إال أن أطباء في أستراليا ابتكروا منظم ًا‬ ‫صغير ًا لضربات القلب وتمكنوا من تثبيته‬ ‫في مكانه في قلب المريض دون جراحة‪ ،‬وقد‬ ‫تم إيصاله إلى مكانه عبر الوريد الفخذي‪.‬‬

‫شركة "ميدترونيك" ‪Medtronic‬‬ ‫المطورة للجهاز قالت إنه األصغر في العالم‪،‬‬ ‫إذ يبلغ طوله ‪ 24‬ميليمتر ًا وحجمه ‪0.75‬‬ ‫سنتمتر ًا مكعب ًا‪ ،‬أي عشر حجم جهاز تنظيم‬ ‫القلب التقليدي‪.‬‬ ‫وليس هذا الجهاز الوحيد الذي يمكن‬ ‫زرعه في القلب دون جراحة‪ ،‬إذ طورت شركة‬ ‫"نانوستيم" ‪ Nanostim‬جهازا آخر يبلغ‬ ‫حجمه سنتمتر ًا مكعب ًا واحد وقد تم تجربته‬ ‫على مرضى دون جراحة‪.‬‬ ‫وتستخدم هذه األجهزة لدى األشخاص‬ ‫الذين يعانون من ضعف في عمل القلب‬ ‫إذ تساعد على تنظيم نبضات القلب بشكل‬ ‫طبيعي‪.‬‬

‫ينتظر أن يستهدف في البداية صنع أجهزة‬ ‫تتولى المهام التي ال يصلح فيها التدخل‬ ‫البشرى وذلك قبل أن يتم التركيز على صنع‬ ‫أجهزة تساعد المستخدم العادي في مهامه‬ ‫اليومية‪..‬يذكر أن “جوجل” لم تكشف‬ ‫بعد عن خطتها الكاملة لمشروع صناعة‬ ‫الروبوتات‪ ،‬إال أن أندي روبن قد قال في‬ ‫تصريحات سابقة إن المشروع مازال في‬ ‫بدايته وإن الحديث عنه مازال يندرج تحت‬ ‫بند “الرؤى المستقبلية”‪.‬‬

‫فيسبوك يفكر يف زر لـ"التعاطف"‬ ‫تدرس إدارة موقع فيسبوك حاليا إطالق زر جديد بديل عن زر اإلعجاب "‪"Like‬‬ ‫ليتم استخدامه باعتباره خيار ًا في المشاركات الحزينة‪ ،‬خصوص ًا أن استخدام زر‬ ‫"‪ "Like‬يبدو غريب ًا وغير مالئم في بعض المناسبات مثل االنفصال أو الوفاة‪.‬‬ ‫وينصب حاليا تفكير إدارة فيسبوك على زر "‪ "Sympathize‬أو "متعاطف"‪،‬‬ ‫الذي سيظهر تلقائيا للمستخدم في حال اختار أحد المشاعر السلبية مثل "حزين"‬ ‫أو " ُمحبط" من قائمة األحاسيس المحددة التي يوفرها "فيسبوك" لمستخدميه‪،‬‬ ‫وفق أحد مهندسي الموقع‪.‬‬ ‫وظهرت فكرة زر "‪ "Sympathize‬من قبل‪ ،‬لكنها عادت للواجهة مرة أخرى خالل‬ ‫أحد المؤتمرات العامة التي ينظمها فيسبوك بالتعاون مع الباحثين في جامعتي‬ ‫"كاليفورنيا" و"ييل" لبحث أبرز سلوكيات المستخدمين وعاداتهم على فيسبوك‪.‬‬ ‫يشار إلى أن العديد من الخصائص الحالية في موقع فيسبوك مثل "‪"Chat‬‬ ‫و"‪ "Timeline‬ظهرت باعتبارها أفكار ًا أولية في هذه المؤتمرات الدورية التي‬ ‫ينظمها فيسبوك لالستماع إلى أهم أفكار المبرمجين والباحثين من داخل الشركة‬ ‫وخارجها‪.‬‬

‫خاتم ذكي يتصل بالهواتف واألجهزة اللوحية‬ ‫يسعى مصممون من الهند للحصول على‬ ‫التمويل المادي الالزم لبدء اإلنتاج التجاري‬ ‫لخاتم ذكي يمكن توصيله بالهواتف الذكية‬ ‫والحواسب اللوحية العاملة بنظامي ‪iOS‬‬ ‫وأندرويد عبر تقنية البلوتوث‪.‬‬ ‫ويحاول المصممون الحصول على‬ ‫التمويل البالغ ‪ 40‬ألف دوالر أمريكي عبر‬ ‫حملة على منصة “‪ ”indiegogo‬المتخصصة‬ ‫في جمع الدعم المادي الالزم للمشاريع‬ ‫الناشئة‪.‬‬ ‫وأوضح مصممو الخاتم الذكي (‪Smarty‬‬ ‫‪ )Ring‬أنه يرتبط مع األجهزة الذكية عبر‬ ‫تقنية بلوتوث ‪ ،4.0‬ويضم شاشة من نوع‬ ‫‪ LED‬إلظهار التنبيهات الواردة من أجهزة‬ ‫المستخدمين وفقا للبوابة العربية ألخبار‬

‫التقنية‪.‬‬ ‫ويمكن الخاتم مستخدميه من‬ ‫الحصول على تنبيهات بآخر المكالمات‬ ‫أو الرسائل النصية أو رسائل البريد‬ ‫اإللكتروني الواردة على جهازه‪ ،‬إضافة‬ ‫إلى تنبيهات بوجود مشاركات جديدة‬ ‫على الشبكات االجتماعية مثل‬ ‫فيسبوك أو تويتر‪..‬ويملك الخاتم‬ ‫(‪ )Smarty Ring‬إمكانية التنبيه بوجود‬ ‫رسائل جديدة واردة على برامج المحادثات‬ ‫مثل سكايب أو هانج آوت‪ ،‬والتنبيه��� ‫بالكمية المتبقية في طاقة البطارية‬ ‫وإظهار التوقيت المحلي للبلد المتواجد فيه‬ ‫المستخدم‪.‬‬ ‫وأشار مصممو الخاتم إلى أنه يعمل‬

‫كوحدة تحكم عن بعد في الهواتف الذكية‬ ‫والحواسب اللوحية‪ ،‬حيث يمكن استخدامه‬ ‫للرد أو رفض المكالمات الواردة‪ ،‬أو التحكم‬ ‫في الكاميرا وتشغيل زر االلتقاط‪ ،‬أو التحكم‬ ‫في الموسيقا‪ ،‬أو تغيير أوضاع الهواتف‪..‬‬ ‫وأكد المصممون أن الخاتم (‪)Smarty Ring‬‬ ‫يملك ميزة فريدة تتيح للمستخدم تشغيل‬

‫صوت الجرس في هاتفه في حال فقدانه‪،‬‬ ‫وذلك لسهولة العثور عليه‪ ،‬وأن صوت‬ ‫الجرس يدعم العمل حتى في حالة تشغيل‬ ‫الوضع الصامت في الجهاز النقال‪..‬ويدعم‬ ‫الخاتم الذكي الشحن الالسلكي‪ ،‬كما وعد‬ ‫مصمموه بتوفير تطبيق لألجهزة الذكية عند‬ ‫عملية اإلطالق في األسواق‪ ،‬وهو التطبيق‬ ‫الذي يسهل على المستخدم إدارة الخاتم‬ ‫وتحديد نوعية التنبيهات التي يريد ظهورها‬ ‫على (‪..)Smarty Ring‬ويعتزم مصممو‬ ‫(‪ )Smarty Ring‬تزويد الخاتم خاصتهم‬ ‫ببطارية سعة ‪ 22‬ميلي أمبير‪/‬ساعة‪ ،‬وهي‬ ‫البطارية التي وعدوا أن تعمل لنحو ‪24‬‬ ‫ساعة متواصلة‪ ،‬كما وعدوا بطرح الخاتم‬ ‫بعدة مقاسات مختلفة‪.‬‬

‫‪11‬‬

‫“تويرت” ترتاجع عن سياسة‬ ‫حجب املُستخدمني التي‬ ‫فرضتها مؤخراً‬ ‫أعلنت شركة “تويتر” يوم الجُ معة عن تراجعها عن سياسة حجب ال ُمستخدمين‬ ‫“‪ ”user-blocking‬التي فرضتها يوم الخميس الماضي‪ ،‬والتي أثارت جد ًال واسع ًا في‬ ‫أوساط ُمستخدمي موقع التدوين ال ُمصغر الشهير التابع لها‪ ،‬لتُعيد بذلك سياسة الحجب‬ ‫إلى سابق عهدها‪.‬‬ ‫وكانت “تويتر” قد أعلنت يوم الخميس عن تعديلها لسياسة الحجب الخاصة‬ ‫بالموقع‪ ،‬لتجعل من حجب ُمستخدم آلخر ال يمنع الشخص ال َمحجوب من ُمتابعة‬ ‫ال ُمستخدم األول‪ ،‬وال من التفاعل مع تغريداته‪ ،‬أو تلقي التحديثات الصادرة عنه‬ ‫على خطه الزمني‪ ،‬وبذلك ال يعرف الشخص ال َمحجوب أنه قد تم حجبه‪ ،‬لتقتصر تلك‬ ‫السياسة فقط على أن ال ُمستخدم لن ُيشاهد نشاط ال ُمستخدمين الذين قام بحجبهم‪.‬‬ ‫وأشارت “تويتر” على موقعها إلى أنها قررت التراجع عن سياسة الحجب األخيرة‪ ،‬بعد‬ ‫تلقيها آلراء العديد من ال ُمستخدمين الرافضة لتلك السياسة‪ ،‬حيثُ إنها ال تُريد أن تطرح‬ ‫بدرجات منخفضة من األمان‪.‬‬ ‫سياسة جديدة قد تتسبب بشعور ال ُمستخدمين‬ ‫ٍ‬ ‫لتعود بذلك “تويتر” إلى سياستها السابقة‪ ،‬والتي ُيمكن لل ُمستخدم بموجبها معرفة‬ ‫أنه قد تم حجبه‪ ،‬بسبب توقف قدرته على ُمشاهدة تغريدات ال ُمستخدم الذي قام‬ ‫بحجبه‪.‬‬

‫مايكروسوفتتحدثتطبيق‬ ‫سكايب على أندرويد‬

‫أعلنت شركة “مايكروسوفت” يوم الجُ معة عن تحديثها لتطبيق “سكايب” ‪Skype‬‬ ‫على األجهزة العاملة بنظام تشغيل “أندرويد”‪ ،‬وذلك بإطالقها اإلصدار ‪, Skype 4.5‬‬ ‫بمميزات موجهة بشكل رئيسي ل ُمستخدمي التطبيق على الحواسب اللوحية‪.‬‬ ‫وأشارت “مايكروسوفت” إلى أن تحديثها جلب معه ميزة تصل ألول مرة إلى‬ ‫الحواسب اللوحية العاملة بنظام “أندرويد”‪ ،‬أطلقت عليها الشركة اسم “صورة داخل‬ ‫صورة” ‪ ،picture in picture‬تسمح لل ُمستخدم بمتابعة محادثة الفيديو أثناء تشغيل‬ ‫تطبيقات ُأخرى‪ ،‬حيثُ تظهر ال ُمحادثة في نافذة صغيرة على الزاوية العُلوية ال ُيمنى‬ ‫من الشاشة‪ ،‬عند انتقال ال ُمستخدم إلى تطبيق آخر‪.‬‬ ‫وزودت الشركة تطبيقها بميزة ُأخرى ُمخصصة للحواسب اللوحية‪ ،‬توفر ُسرعة‬ ‫عالية في الوصول إلى جهات االتصال‪ ،‬وذلك باالعتماد على إدخال حروف للبحث عن‬ ‫أسماء ال ُمستخدمين‪.‬‬ ‫وتلقى التحديث كذلك تحسينات ُأخرى تخص الحواسب اللوحية والهواتف الذكية‬ ‫أيض ًا‪ ،‬اشتملت على تحسين األداء وإصالح بعض األخطاء‪.‬‬

‫إطالق خدمة للرد التلقائي‬ ‫ب��رس��ال��ة مسجلة على‬ ‫“فيسبوك” و”تويرت”‬

‫أطلقت شركة سويدية خدمة تتيح لمستخدمي شبكتي التواصل االجتماعي “فيسبوك”‬ ‫و”تويتر” توفير رسالة تلقائية يتم الرد بها على مشاركات األصدقاء والمتابعين خالل عدم‬ ‫اتصالهم بشبكة اإلنترنت‪.‬‬ ‫وأوضحت شركة ‪ ،Viaplay‬المتخصصة في مجال بث األفالم واألحداث الرياضية على‬ ‫اإلنترنت‪ ،‬أن خدمة ‪ Relaxed‬تتيح للمستخدمين ترك رسالة مسجلة يتم الرد بها تلقائي ًا‬ ‫على أية مشاركات يتم اإلشارة إليهم فيها على شبكتي “فيسبوك” و”تويتر”‪.‬‬ ‫وترد الخدمة على األصدقاء أو المتابعين على الشبكتين االجتماعيتين برسالة مكتوبة‬ ‫من قبل المستخدم‪ ،‬والتي تحددها بعدد حروف ال تتجاوز ‪ 125‬حرف ًا‪ ،‬وتضيف إلى تلك‬ ‫الرسالة رابط موقعها اإللكتروني إضافة إلى “هاشتاج” خاص بها‪.‬‬ ‫ويستطيع مستخدمو “فيسبوك” و”تويتر” االشتراك بخدمة ‪ Relaxed‬عبر موقعها‪،‬‬ ‫‪ ،autorelaxed.com‬اإللكتروني‪ ،‬وهي الخدمة التي توفرها الشركة السويدية بشكل‬ ‫مجاني‪.‬‬ ‫يذكر أن ‪ Relaxed‬تطلب من المستخدم ربط حسابه سواء على “فيسبوك” أو “تويتر”‬ ‫بالخدمة‪ ،‬ومن ثم كتابة الرسالة التلقائية المرغوبة‪ ،‬وتحديد موعد عدم التواجد على‬ ‫شبكة اإلنترنت‪ ،‬لتبدأ بالعمل في بداية الوقت المحدد‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫تسجيل ( ‪ ) 5‬أرقام جديدة يف اختتام‬ ‫منافسات بطولة ليبيا للسباحة‬

‫منتخبنا الوطني يتقدم ‪ 4‬مراكز يف تصنيف "الفيفا"‬ ‫تقدم المنتخب الوطني لكرة‬ ‫القدم أربعة مراكز عن تنصيف‬ ‫شهر نوفمبر الماضي ‪ ،‬يف آخر‬ ‫تصنيف أصدره االتحاد الدويل لكرة‬ ‫القدم " الفيفا " الجمعة ‪ .‬حيث‬ ‫أنهى المنتخب الليبي األول لكرة‬ ‫القدم سنة ‪ 2013‬يف المركز (‪)59‬‬ ‫عالميا وثالثا عربيا بعد الجزائر‬ ‫وتونس والـ ‪ 11‬أفريقيا ‪ .‬وواصلت‬ ‫أسبانيا صدارة التصنيف العالمي‬ ‫وألمانيا ثانيا ‪ ،‬واألرجنتين ثالثا ‪،‬‬ ‫وكولومبا رابعا ‪ ،‬والبرتغال خامسا ‪،‬‬ ‫واألرغواي سادسا ‪ ،‬وإيطاليا سابعا‬ ‫‪ ،‬وسويسرا ثامنا ‪ ،‬وهولندا تاسعا ‪،‬‬ ‫والبرازيل يف الترتيب العاشر‬ ‫حقق ن��ادي ال��رج��اء البيضاوي المغربي‬ ‫العديد من المكاسب خالل ثاني مشاركته‬ ‫بمسابقة كأس العالم لألندية‪ ،‬فباإلضافة‬ ‫للوصافة التاريخية و غير المسبوقة بتاريخ‬ ‫ناد عربي‪ ،‬كان للغة األرق��ام و اإلحصاءات‬ ‫دورها الكبير يف مزاحمة الرجاء ألكبر األندية‬ ‫العالمية التي ارتبطت بهذه المسابقة‪.‬‬ ‫الفريق المغربي كان صاحب أقوى خط هجوم‬ ‫خالل النسخة الحالية بعدما سجل ‪ 7‬أهداف(‬ ‫‪ 3‬أمام مينيرو البرازييل و هدفين أمام كل‬ ‫من أوكالند و مونتيري المكسيكي)‪.‬القوة‬ ‫الهجومية لنادي الرجاء حملته و من ثاني‬ ‫مشاركة له ليكون صاحب أقوى ثالث خط‬ ‫هجوم عبر تاريخ المسابقة برصيد ‪ 12‬هدفا‬ ‫بعدما سجل خمسة أهداف خالل نسخة ‪2000‬‬ ‫بالبرازيل منها هدفان بمرمى ري��ال مدريد‬ ‫األسباني‪،‬خلف برشلونة صاحب ‪ 17‬هدفا و‬ ‫مونتيري المكسيكي المنتظم الحضور و‬ ‫الذي وقع ‪ 16‬هدفا‪.‬‬

‫لغة األرقام تتحدث ‪..‬‬

‫الرجاء‬ ‫املغربي ثالث‬ ‫قوة هجومية‬ ‫يف العالم‬

‫البنزرتي ‪ :‬بايرن يستحق الفوز "بمونديال" األندية‬

‫كأس املدن لرياضة لعبة الرقبي بني طرابلس وبنغازي‬

‫اعترف ف��وزي البنزرتي المدير الفني لفريق الرجاء‬ ‫البيضاوي المغربي أن الخسارة أمام بايرن ميونخ األلماني‬ ‫بهدفين دون رد يف نهائي كأس العالم لألندية تعد نتيجة‬ ‫منطقية‪.‬وقال البنزرتي يف تصريحات عقب اللقاء لقناة‬ ‫"الجزيرة الرياضية"‪" :‬بايرن استحق الفوز باللقب ألنه‬ ‫فريق عمالق‪ ،‬والخسارة أمامه بهدفين تعتبر نتيجة‬ ‫منطقية للغاية"‪.‬وأضاف المدرب التونسي أنه خطط‬ ‫للحفاظ عىل نظافة شباك الفريق المغربي يف الدقائق‬ ‫األوىل للمباراة‪ ،‬والضغط عىل العبي بايرن‪ ،‬إال أن الفريق‬ ‫األلماني كان األفضل‪ ،‬واستحق الفوز‪.‬‬

‫أقيم يوم الجمعة الماضي بمدينة بنغازي مباراة كأس "السوبر" للمدن‬ ‫لرياضة لعبة الرقبي بين منتخب بنغازي ومنتخب طرابلس والتي احتضنها‬ ‫ملعب جامعة بنغازي وانتهت المباراة لصالح منتخب مدينة طرابلس‬ ‫بنتيجة ‪ ، 16-5‬وستكون مباراة اإلياب بمدينة طرابلس بعد أسبوعين من‬ ‫تاريخ مباراة الذهاب‪ ،‬المباراة تميزت بالقوة والمنافسة و الروح الرياضية‬ ‫العالية ‪ ،‬وجاءت ضمن الجدول الذي تم وضعه من قبل اللجنة الفنية‬ ‫للعبة الرقبي بليبيا الستئناف نشاط اللعبة ‪ ،‬وكذلك لبدء الموسم ‪-2013‬‬ ‫‪ ، 2014‬كما كان الهدف من مباراة الجمعة هو االستعداد الختيار منتخب‬ ‫ليبيا للعبة والمشاركة به يف المحافل الدولية ‪.‬‬

‫األوساط الرياضية تودع فقيد الرياضة الليبية " محمد الخمسي "‬

‫ودع��ت األوس���اط الرياضية يف ليبيا‬ ‫ظهر السبت فقيد الرياضية الليبية شيخ‬ ‫المدربين الليبيين " محمد عيل السيليني"‬ ‫المعروف والمشهور بـ " محمد الخمسي‬ ‫" بعد نقل جثمانه الطاهر إىل مقبرة شط‬ ‫الهنشير بطرابلس عن عمر يناهز الثمانين‬ ‫عاما ‪ .‬وش���ارك يف تشييع الفقيد عضو‬ ‫المؤتمر الوطني العام " الرياضي " أحمد‬ ‫بن صويد " ووكيل وزارة الشباب والرياضة‬ ‫" جمعة الشوشان " وأعضاء االتحاد العام‬ ‫لكرة القدم ورؤس��اء األندية واالتحادات ‪،‬‬ ‫وأسرته وأقاربه وأصدقاؤه ‪ ،‬وحشد كبير‬ ‫من الرياضيين القدماء ومحبي الرياضة من‬ ‫جميع األندية ووسائل اإلعالم ‪ .‬ونقلت قناة‬ ‫ليبيا الرياضية مراسم تشييع وصالة الجنازة‬ ‫عىل الهواء مباشرة والتي أقيمت بمسجد‬ ‫القدس بطرابلس ‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫مهرجان لتكريم‬ ‫املكفوفني‬ ‫ت��ق��ي��م ج��م��ع��ي��ة ال��ن��ور‬ ‫للمكفوفين اليوم االثنين‬ ‫مهرجان التكريم للمتفوقين‬ ‫يف ال��ع��دي��د م��ن ال��م��ج��االت‬ ‫الرياضية والثقافية والعلمية‬ ‫‪ ،‬كما ستقيم الجمعية بتكريم‬ ‫المعتقلين المكفوفين بسجن‬ ‫أبوسليم يف عهد النظام‬ ‫السابق ‪ ،‬ويعد هذا المهرجان‬ ‫هو فرصة للتالقي بين أفراد‬ ‫هذه الشريحة وتقديم كل‬ ‫ال��دع��م وال��ح��اف��ز لهم إس��وة‬ ‫بباقي فئات المجتع األخرى ‪.‬‬

‫سجلت بطولة ليبيا للسباحة يف ختام منافساتها‬ ‫اليوم ( ‪ ) 5‬أرقام ليبية جديدة ‪ ،‬وتحطيم أرقام سابقة‬ ‫‪ .‬وجاءت هذه األرقام الجديدة التي تم تسجيلها خالل‬ ‫هذه المنافسات بمشاركة أكثر من ( ‪ ) 100‬سباح يف‬ ‫فئات (براعم ‪ -‬أشبال ‪ -‬أواسط ‪ -‬كبار من ( ‪ ) 38‬ناديا‬ ‫عىل مستوى ليبيا عىل النحو التايل ‪ - -:‬سباق السباحة‬ ‫‪ 100‬متر ظهر أواسط ‪ -‬سجل السباح " عادل فرج الفقير‬ ‫" رقما ليبيا جديدا بزمن ( ‪ ) 1،04،17‬دقيقة ‪ - .‬سباق‬ ‫‪ 100‬متر صدر كبار ‪ -‬سجل السباح " مالك يوسف ساسي‬ ‫" رقما ليبيا جديدا بزمن ( ‪ ) 1،11،82‬دقيقة ‪- .‬سباق‬ ‫سباحة ‪ 400‬متر حرة أواسط ‪ -‬سجل السباح " عادل فرج‬ ‫الفقير رقما ليبيا جديدا بزمن ( ‪)4،27،80‬دقائق‪- .‬سباق‬ ‫‪ 200‬سباحة حرة سجل السباح " عادل فرج الفقير رقما‬ ‫ليبيا جديدا بزمن ( ‪ ) 2،01‬دقائق من نادي باب البحر‪.‬‬ ‫سباق ‪ 200‬سباحة متنوع سجل السباح " عادل فرج‬‫الفقير رقما ليبيا جديدا بزمن ( ‪ ) 2،19‬دقائق من نادي‬ ‫باب البحر‪.‬‬

‫املصري "محمد عمر" مديرا‬ ‫فنيا لفريق النصر‬ ‫وص��ل مساء‬ ‫السبت الماضي‬ ‫إىل م��دي��ن��ة‬ ‫بنغازى المدرب‬ ‫ال���م���ص���ري "‬ ‫محمد ع��م��ر "‬ ‫ال��م��دي��ر الفني‬ ‫ال�����س�����اب�����ق‬ ‫لفريق االتحاد‬ ‫ال���س���ك���ن���دري‬ ‫ل��ت��ويل مهامه‬ ‫الجديدة كمدير‬ ‫فني لفريق النصر لكرة القدم ‪.‬ويرافق عمر كل‬ ‫من محمد نور مدربا عاما وتامر عبد الحميد مدربا‬ ‫وسيباشر هذا الثالثي عمله بداية من مساء األحد‬ ‫بعد أن تم االنتهاء من إج��راءات التعاقد رسميا‬ ‫بالقاهرة بحضور مسعود العرىف المدير التنفيذي‬ ‫لنادي النصر‪ .‬وذكر موقع "كورة" الذي نشر الخبر أن‬ ‫المدرب الجديد سيتوىل الجهاز الفني الجديد مهام‬ ‫عمله حسب العقد المبرم لمدة موسم ونصف الموسم‬ ‫حيث سيستكمل اإلشراف عىل تدريب الفريق خالل‬ ‫الموسم الكروي الحايل إىل جانب اإلعداد والتجهيز‬ ‫للموسم المقبل ‪.‬ويحتل فريق النصر المرتبة‬ ‫الخامسة عىل صعيد فرق المجموعة األوىل يف ختام‬ ‫مرحلة الذهاب لبطولة الدوري الليبي لكرة القدم‬ ‫برصيد تسع نقاط حصدها من انتصارين وثالثة‬ ‫تعادالت وخسارة يف مبارتين ‪.‬ويعد محمد عمر رابع‬ ‫مدرب يمثل المدرسة المصرية يسجل ظهوره يف‬ ‫الدوري الليبي إىل جانب كل من مواطنيه طلعت‬ ‫يوسف مدرب فريق االهىل طرابلس وطارق العشرى‬ ‫مدرب االهىل بنغازي ومحمود جابر مدرب الهالل‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫العدد (‪) 334‬‬

‫ال�سنة الثالثة الإثنني ‪� 20‬صفــر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫كأس العالم لألندية ‪..‬‬

‫يشرف الكرة العربية‬ ‫البايرن يتوج بالبطولة ‪ ..‬والرجاء ّ‬

‫اتلتيكو مدريد ينفرد‬ ‫بالصدارة مؤقتاً‬

‫‪13‬‬

‫نابولي يتعثر‬ ‫وقع نادي نابويل يف فخ التعادل اإليجابي هدف‬ ‫لكل فريق أمام مضيفه نادي كالياري يف اللقاء الذي‬ ‫أقيم السبت عىل ملعب سانت إيليا ضمن الجولة‬ ‫السابعة عشرة من منافسات الدوري اإليطايل لكرة‬ ‫القدم ‪.‬تقدم أصحاب األرض بالنتيجة أو ًال عندما‬ ‫سجل المهاجم البرازييل أندرسون نيني الهدف األول‬ ‫يف الدقيقة ‪ 9‬وبعد عشر دقائق تمكن نادي نابويل‬ ‫من إدراك التعادل عبر المهاجم األرجنتيني غونزالو‬ ‫هيغواين عن طريق ركلة جزاء ‪.‬ويف منتصف الشوط‬ ‫األول اضطر المدير الفني لنادي نابويل األسباني‬ ‫رافائيل بينيتيز إىل إخ��راج الحارس بيب رينا بعد‬ ‫شعوره ببعض اآلالم‪.‬‬ ‫وبهذا التعادل رفع نابويل رصيده إىل النقطة ‪36‬‬ ‫يف المركز الثالث ‪ ،‬فيما أصبح رصيد نادي كالياري‬ ‫عند النقطة ‪ 20‬يف المركز الحادي عشر ‪.‬‬

‫سواريز يقود ليفربول‬ ‫للصدارة مؤقتاً‬

‫ت ّوج بطل أوروبا نادي بايرن ميونخ األلماني بلقب كأس العالم‬ ‫لألندية ‪ 2013‬لكرة القدم والتي أقيمت نهائياتها يف المغرب‬ ‫بفوزه يف المباراة النهائية عىل نادي الرجاء المغربي بهدفين‬ ‫مقابل الشيء يف اللقاء الذي أقيم مساء السبت عىل ملعب مراكش‬ ‫‪.‬ويعد نادي الرجاء الذي شرف الكرة العربية واألفريقية هو أول‬ ‫فريق عربي ويتأهل إىل المباراة النهائية لكأس العالم لألندية منذ‬ ‫تأسيسها ‪.‬تقدم النادي البافاري مبكر ًا عندما وقع المدافع البرازييل‬ ‫دانتي عىل الهدف األول يف الدقيقة ‪ 7‬وأتبعه العب خط الوسط‬ ‫األسباني تياغو الكنتارا بالهدف الثاني بتسديدة قوية سكنت‬ ‫عىل يسار الحارس خالد العسكري ‪.‬ويف الشوط الثاني أهدر محسن‬ ‫متويل فرصة تقليص الفارق بإهداره كرة سهلة عندما سدد الكرة‬ ‫قبالة المرمى لكن تصويبته مرت فوق العارضة بقليل يف الدقيقة‬ ‫‪ . 84‬ويعتبر هذا اللقب هو الخامس يف هذا الموسم بعد الفوز‬ ‫يف لقب البوندسليغا وكأس ألمانيا عىل شتوتغارت ودوري أبطال‬ ‫أوروبا عىل مواطنه دورتموند وكأس السوبر األوروبي عىل حساب‬ ‫تشيلسي اإلنجليزي بفضل ركالت الترجيح وكأس العالم لألندية ‪.‬‬ ‫فيما أفلت النادي البافاري لقب واحد وهو كأس السوبر األلماني‬

‫عندما انهزم أمام نادي دورتموند وهو اللقب الثاني الرسمي‬ ‫للمدرب األسباني بيب غوارديوال مع النادي األلماني ‪ .‬وتحصل نادي‬ ‫اتليتيكو مينيرو البرازييل عىل المركز الثالث يف مسابقة كأس‬ ‫العالم لألندية بفوزه عىل بطل آسيا نادي غوانجزو الصيني بثالثة‬ ‫أه��داف مقابل هدفين يف اللقاء الذي أقيم السبت عىل ملعب‬ ‫مراكش ‪.‬تقدم النادي البرازييل بالنتيجة مبكر ًا عندما سجل المهاجم‬ ‫دييغو تاردييل الهدف األول يف الدقيقة ‪ 2‬وتمكن بطل آسيا من‬ ‫إدراك التعادل عبر المحترف البرازييل لويز جويهيرم يف الدقيقة‬ ‫التاسعة ‪.‬وعند الدقيقة ‪ 15‬تقدم النادي الصيني بالنتيجة عندما‬ ‫بصم المهاجم األرجنتيني داريو ليوناردو كونكا الهدف الثاني ويف‬ ‫نهاية الشوط األول تمكن النجم رونالدينيو من تسجيل الهدف‬ ‫الثاني لبطل أمريكا الجنوبية من خالل ركلة حرة مباشرة جميلة‬ ‫سكنت يف المقص األيسر للحارس ‪ ،‬ويف الشوط الثاني أعطى‬ ‫المهاجم لوان مادسون المركز الثالث للنادي البرازييل بتسجيله‬ ‫الهدف الثالث يف الدقيقة األوىل من الوقت بدل الضائع ‪،‬‬ ‫يذكر أن رونالدينيو تحصل عىل الورقة الصفراء الثانية يف‬ ‫اللقاء عند الدقيقة ‪. 87‬‬

‫ثالثة أندية تتصارع لضم "كوالياريال"‬

‫واصل نادي ليفربول يف إب��راز عضالته وتمكن‬ ‫من التغلب عىل ضيفه نادي كارديف سيتي الويلزي‬ ‫بثالثة أهداف مقابل هدف يف اللقاء الذي أقيم عىل‬ ‫ملعب االنفيلد ضمن فعاليات الجولة السابعة عشرة‬ ‫من الدوري اإلنجليزي الممتاز لكرة القدم ‪ .‬تقدم الريدز‬ ‫بالنتيجة أو ًال عندما بصم الهداف األورغوياني لويس‬ ‫سواريز عىل الهدف األول يف الدقيقة ‪  25‬وأتبعه‬ ‫العب خط الوسط رحيم سترلينغ بالهدف الثاني يف‬ ‫الدقيقة ‪ ، 42‬ويف الدقيقة األخيرة من عمر الشوط‬ ‫األول عاد سواريز ليزور الشباك مرة أخرى بتسجيله‬ ‫الهدف الثالث والثاني له شخصي ًا رافع ًا عدد أهدافه‬ ‫يف البريمير ليغ إىل ‪ 19‬يف صدارة الترتيب ‪ .‬ويف‬ ‫الشوط الثاني تمكن النادي الويلزي من تقليص‬ ‫النتيجة عندما سجل جوردان ماتش الهدف األول يف‬ ‫الدقيقة ‪ . 58‬وبهذا االنتصار قفز نادي ليفربول إىل‬ ‫صدارة الدوري مؤقت ًا عند النقطة ‪ 36‬بفارق نقطة‬ ‫واحدة عن اآلرسنال الذي تنتظره مباراة يوم االثنين‬ ‫أمام تشيلسي ‪ ،‬فيما تجمد رصيد كارديف سيتي عند‬ ‫النقطة ‪ 17‬يف المركز الخامس عشر‪.‬‬

‫ينتظر أن تشهد الفترة القادمة صراعا ثالثيا بين ناديي‬ ‫ساوثامبتون وسوانزي االنجليزيين ونادي التسيو اإليطايل للفوز‬ ‫بخدمات "فابيو كوالياريال" مهاجم نادي يوفينتوس بطل الدوري‬ ‫اإليطايل العامين الماضيين‪.‬يذكر أن الالعب لم يشارك يف صفوف‬ ‫السيدة العجوز بانتظام هذا الموسم مع قدوم الثنائي األسباني‬ ‫فرناندو يورينتي واألرجنتيني كارلوس تيفيز‪.‬وذكر موقع توتوسبورت‬ ‫أن ناديي ال��دوري الممتاز االنجليزي يراقبان موقف العب نادي‬ ‫أودينيزي السابق مع اقتراب موسم االنتقاالت الشتوية بينما يبدو‬ ‫البيانكوسيليستي حريصا عىل ضم رأس حربة يخفف العبء عن‬ ‫األلماني المخضرم ميلوسالف كلوزه‪ .‬كما يتردد أن نادي نيويورك بولز‬ ‫الذي يلعب يف الدوري األمريكي يراقب تطورات األمور وربما يدخل‬ ‫يف الصفقة يف الفترة القادمة‪ .‬يذكر أن الالعب البالغ من العمر" ‪30‬‬ ‫عاما " شارك ىف ‪ 93‬مباراة يف صفوف اليويف وسجل ‪ 30‬هدفا يف كل‬ ‫البطوالت منذ انضمامه للنادي يف عام ‪.2010‬‬

‫"ديل بوسكي" يصوت لتشابي وإنيستا‬

‫صرح المدير الفني للمنتخب األسباني‬ ‫لكرة القدم فيسنتي ديل بوسكي بأنه‬ ‫صوت لصالح كل من تشابي هرنانديز‬ ‫وأن��دري��س إنيستا للفوز بجائزة الكرة‬ ‫الذهبية التي يمنحها االتحاد الدويل‬ ‫لكرة القدم"الفيفا" لهذا ال��ع��ام‪.‬ويف‬ ‫تصريحات أدىل بها خ�لال مشاركته‬ ‫الليلة الماضية يف حفل أقامته صحيفة‬ ‫"أس"‪ ،‬ق��ال دي��ل بوسكي إن��ه صوت‬ ‫لتشابي وإنيستا ألنهما ينتميان إىل‬ ‫جيل مظلوم‪.‬وتعد هذه أول مرة يكشف‬ ‫فيها ديل بوسكي عن الالعبين اللذين‬

‫منحهما صوته يف جائزة الكرة الذهبية‪،‬‬ ‫حيث رف��ض الكشف عن هويتهما يف‬ ‫السابق واكتفى م��ؤخ��را بالقول إنه‬ ‫صوت الثنين يمثالن "جيال بطال للعالم‬ ‫وأوروبا"‪ .‬يشار إىل أن المرشحين الثالثة‬ ‫النهائيين لجائزة الكرة الذهبية لهذا‬ ‫العام هم‪ :‬البرتغايل كريستيانو رونالدو‬ ‫"الع���ب ري���ال م��دري��د"‪ ،‬واألرجنتيني‬ ‫ليونيل ميسي "برشلونة" والفرنسي‬ ‫فرانك ريبيري "بايرن ميونخ"‪ ،‬وسيتم‬ ‫تسليم الجائزة خالل حفل بمدينة زيورخ‬ ‫السويسرية يف ‪ 13‬يناير المقبل‪.‬‬

‫انفرد نادي اتلتيكو مدريد وحيد ًا بصدارة الدوري‬ ‫ولو مؤقت ًا بعد أن قلب تأخره إىل فوز صعب عىل‬ ‫ضيفه نادي ليفانتي بثالثة أهداف مقابل هدفين‬ ‫يف اللقاء ال��ذي أقيم مساء السبت ع�لى ملعب‬ ‫فيسينتي كالديرون ضمن الجولة السابعة عشرة من‬ ‫منافسات الدوري األسباني لكرة القدم ‪.‬تقدم ليفانتي‬ ‫بالنتيجة أو ًال عبر العب خط الوسط النمساوي‬ ‫اندرياس إفانشيز يف الدقيقة الثانية وتمكن الروخا‬ ‫بالنكوس من إدراك التعادل عبر المدافع األورغوياني‬ ‫دييغو غودين يف الدقيقة ‪. 30‬ومع بداية الشوط‬ ‫الثاني أضاف المهاجم دييغو كوستا الهدف الثاني‬ ‫يف الدقيقة ‪. 47‬وتمكن الفريق الزائر من إدراك‬ ‫التعادل عبر بيدرو رويس بتسجيله الهدف الثاني يف‬ ‫الدقيقة ‪. 57‬وعاد هداف الليغا ليسجل الهدف الثالث‬ ‫والثاني له يف اللقاء عن طريق ركلة جزاء ليرفع عدد‬ ‫أهدافه إىل ‪ 19‬يف صدارة ترتيب الهدافين متفوق ًا‬ ‫عىل النجم البرتغايل كريسيتانو رونالدو الذي يملك‬ ‫‪ 17‬هدف ًا ‪ .‬ويف الدقيقة األخيرة من اللقاء تحصل‬ ‫قائد فريق ليفانتي فران عىل الورقة الحمراء ‪.‬وبهذا‬ ‫الفوز رفع اتلتيكو مدريد رصيده إىل النقطة ‪ 36‬يف‬ ‫المركز األول موقت ًا ‪ ،‬فيما تجمد رصيد ليفانتي عند‬ ‫النقطة ‪ 20‬يف المركز الثاني عشر ‪.‬‬

‫بروسيا دورتموند ينهزم على أرضه‬

‫تلقى نادي بروسيا دورتموند الهزيمة الخامسة يف‬ ‫البوندسليغا وهذه المرة عىل يد نادي العاصمة هيرتا‬ ‫برلين بهدف مقابل هدفين يف اللقاء الذي أقيم عىل‬ ‫ملعب سيغنال ايدونا بارك ضمن الجولة السابعة‬ ‫عشرة واألخيرة من مرحلة الذهاب لمنافسات الدوري‬ ‫األلماني لكرة القدم ‪.‬تقدم النادي األصفر بالنتيجة‬ ‫أو ًال عبر المهاجم ماركو روي��س بتسجيله الهدف‬ ‫األول يف الدقيقة ‪ 7‬وتمكن الفريق الزائر من إدراك‬ ‫التعادل عبر المهاجم الكولومبي ادريان غوستافو‬ ‫راموس يف الدقيقة ‪. 23‬‬ ‫ويف آخر دقيقة من عمر الشوط األول أضاف‬ ‫المهاجم التونسي سامي العالقي الهدف الثاني‬ ‫لهيرتا برلين لينتهي الشوط واللقاء لصالح نادي‬ ‫العاصمة ‪.‬وبهذه الهزيمة تجمد رصيد نادي بروسيا‬ ‫دورتموند عند النقطة ‪ 32‬يف المركز الثالث ‪ ،‬فيما‬ ‫أصبح رصيد هيرتا برلين عند النقطة ‪ 28‬يف المركز‬ ‫السادس ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫العدد (‪)334‬‬

‫نادال وسريينا األفضل يف ‪2013‬‬ ‫أحرز بطال كرة المضرب اإلسباني رافاييل نادال واألميركية‬ ‫سيرينا وليامس جائزتي أفضل رياضي ورياضية يف العالم لعام‬ ‫‪ 2013‬من قبل صحيفة "ليكيب" الفرنسية‪.‬وعاد نادال بق ّوة بعد‬ ‫ابتعاده ‪ 7‬أشهر بسبب اإلصابة واعتىل صدارة التصنيف العالمي‬ ‫لكرة المضرب بتتويجه يف روالن غ��اروس والواليات المتحدة‬ ‫وخمسة ألقاب للماسترز‪.‬أ ّما وليامس المت ّوجة أيض ًا العام الماضي‪،‬‬ ‫فق ّدمت أحىل مواسمها بعمر الثانية والثالثين‪ ،‬إذ ُت ّوجت بلقبي‬ ‫روالن غاروس والواليات المتحدة رافعة عدد ألقابها الكبرى إىل‬ ‫المت ّوج بالجائزة للمرة الثانية يف مسيرته بعد‬ ‫‪.17‬واعتبر نادال ُ‬ ‫‪ ،2010‬أنّه كان سيص ّوت لبطل العالم يف "فورموال وان" األلماني‬ ‫سيباستيان فيتيل‪.‬وعىل الصعيد المح ّلي‪ ،‬اختارت ليكيب العبة‬ ‫كرة المضرب ماريون بارتويل أفضل رياضية‪ ،‬خلف ًا للس ّباحة كاميي‬ ‫موفا‪ ،‬بعد إحرازها لقب ويمبلدون‪ ،‬والعب كرة السلة طوني باركر‬ ‫أفضل رياضي‪ ،‬خلف ًا لالعب الجودو تيدي رينر‪ ،‬بعد قيادته منتخب‬ ‫بالده إىل لقب بطولة أوروبا‪ُ .‬يذكر أنّ الع ّداءين الجزائري نورالدين‬ ‫مرسيل والمغربي هشام الق ّروج أحرزا هذه الجائزة يف ‪ 1993‬و‪2004‬‬ ‫عىل التوايل‪.‬‬

‫ريال سوسييداد يهزم غرناطة‬ ‫حقق ريال سوسييداد اليوم فوز ًا مستحق ًا عىل غرناطة (‪ )1-3‬يف إطار الجولة‬ ‫‪ 17‬من الدوري اإلسباني لكرة القدم‪.‬‬ ‫تقدم المهاجم المكسيكي كارلوس البيرتو فيال لريال سوسييداد ‪ ،‬بينما تعادل‬ ‫المهاجم اإلسباني فرانسيسكو ميدين ًا لون ًا ألصحاب األرض‪.‬وأض��اف المهاجم‬ ‫الفرنسي أنطوان جريزمان الهدف الثاني للضيوف‪.‬وسجل البيرتو فيال الهدف‬ ‫الثاني له والثالث لفريقه‪.‬وبهذه النتيجة ارتفع رصيد ريال سوسييداد إىل ‪29‬‬ ‫نقطة يف المركز الخامس‪ ،‬بينما تجمد رصيد غرناطة عند ‪ 20‬نقطة يف المركز‬ ‫الحادي عشر‪.‬ويتصدر أتلتيكو مدريد البطولة مؤقتا ب‪ 46‬نقطة يليه برشلونة‬ ‫ب‪ 43‬نقطة لحين انتهاء الجولة بلقاء األمس بين برشلونة وخيتايف ‪.‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪14‬‬

‫ثالثة مدربني مرشحني لجائزة أفضل‬ ‫مدرب يف ‪2013‬‬

‫كشف االتحاد الدويل لكرة القدم ” الفيفا ” عن أسماء‬ ‫المدربين الثالثة المرشحين للظفر بجائزة أفضل مدرب‬ ‫يف ‪. 2013‬وتم اختيار الثالثي األسكتلندي السير اليكس‬ ‫فيرغيسون مدرب مانشستر يونايتد السابق ‪ ،‬واأللماني‬ ‫يوب هاينكس مدرب بايرن ميونخ السابق ‪ ،‬يورغن كلوب مدرب‬ ‫بوروسيا دورتموند يف القائمة النهائية ‪.‬وكان السير اليكس‬ ‫فيرغيسون قد توج بلقب الدوري اإلنجليزي يف الموسم الماضي‬ ‫وكان يوب هاينكس قد قاد البايرن لتحقيق الثالثية التاريخية‬ ‫ويورغن كلوب قد قاد دورتموند لنهائي دوري األبطال ‪.‬‬

‫األهلي املصري يريد معرفة موقف جدو‬ ‫اتفقت لجنة الكرة بالنادي األهيل‬ ‫عىل مخاطبة نادي هال سيتي اإلنجليزي‬ ‫وكذلك النجم المصري محمد ناجي جدو‬ ‫العب الفريق األحمر المعار لهال سيتي‬ ‫من أجل معرفة الموقف النهائي بالنسبة‬ ‫لالعب من االستمرار مع النادي اإلنجليزي‬ ‫حتى نهاية إعارته او العودة لصفوف‬ ‫األه�لي يف يناير المقبل‪.‬وأكد سيد عبد‬ ‫الحفيظ مدير الكرة باألهيل أن أبواب‬ ‫األه�لي مفتوحة لجدو إذا أراد انهاء‬ ‫اإلعارة والعودة للفريق يف يناير المقبل‪،‬‬ ‫خاصة وأن الفريق يف حاجة لوجوده‬

‫لدعم الهجوم يف الفترة المقبلة والتي‬ ‫من المنتظر أن تشهد ع��ودة ال��دوري‪.‬‬ ‫وق��ال عبد الحفيظ‪ :‬سنجري اتصاالت‬ ‫مع الالعب والنادي اإلنجليزي لمعرفة‬ ‫الموقف النهائي‪ ،‬وه��ل سيبقى يف‬ ‫هال سيتي حتى نهاية هذا الموسم أو‬ ‫أن��ه سيفضل العودة‪.‬يذكر أن ج��دو ال‬ ‫يشارك مع هال سيتي منذ بداية الدوري‬ ‫اإلنجليزي هذا الموسم‪ ،‬وهو ما جعل‬ ‫األه�لي يفكر يف استعادته م��رة أخرى‬ ‫خاصة بعد قرار بيع أحمد عبد الظاهر‪،‬‬ ‫وكذلك ألن جدو مقيد بقائمة األهيل‪.‬‬

‫تنبيه مهم من شركة الخليج العربي للنفط‬ ‫بشأن األرض الكائنة يف قمينس والعائدة للكراسة العقارية رقم (‪)2949‬‬ ‫تنبه شركة الخليج العربي للنفط بأن األرض الكائنة يف قمينس والبالغ‬ ‫مساحتها (‪ 6.0118‬هكتار ًا) والعائدة للكراسة العقارية رقم (‪ )2949‬بمكتب‬ ‫التسجيل العقاري قمينس هي ملك للشركة بموجب شهادة عقارية ومستندات‬ ‫قانونية رسمية وحدودها كالتايل‪:‬‬ ‫شما ًال‪ :‬حرم الطريق الساحيل العام ثم الطريق الساحيل ضلع‬ ‫مستقيم ‪383.50‬متر ًا‬ ‫شرق ًا‪ :‬أرض إدريس إبراهيم المشيطي ضلع مستقيم ‪252‬متر ًا‪.‬‬ ‫جنوب ًا‪ :‬أرض السنوسي إبراهيم الزغيد ضلع مستقيم ‪255‬متر ًا‪.‬‬ ‫غرب ًا‪ :‬أرض السنوسي المين جاب الله الكاديكي ضلع مستقيم‬ ‫‪198‬متر ًا‪.‬‬

‫لذا ننبه ونطالب جميع المواطنين ومكاتب‬ ‫بيع العقارات ومحرري العقود والمكاتب الهندسية عدم إجراء أية‬ ‫معاملة تخص هذه األرض وإن أي تصرف يف األرض المذكورة هو‬ ‫تصرف يف ملك الغير يعرض من يقوم به للمساءلة القانونية‪.‬‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 334‬‬

‫ال�سنة الثالثة االثنني ‪� 20‬صفر ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 23‬دي�سمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪8‬‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ت‬

‫ل‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫‪ 2‬ـ عاصفة بحرية‪-‬متشابهان‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫‪ 3‬ـ من الخضروات‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫ي‬

‫ل‬

‫م‬

‫‪ 4‬ـ محا « معكوسة»‬

‫س س‬

‫س س س س س س‬

‫‪ 5‬ـ لقب مجاهد عربي ضد‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫االستعمار الفرنسي‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫أفقيــاً و عمودياً‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ بلد آسيوي‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪ 6‬ـ ضيف‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪ 1‬ـ علم مؤنث‬ ‫‪ 2‬ـ مواعيد‬ ‫‪ 3‬ـ من فئات األعداد‬ ‫‪ 4‬ـ االسم األول لفنانة عربية‬

‫متاهة األرقام‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫‪+‬‬

‫‪12‬‬ ‫‪x‬‬

‫‪5‬‬

‫‪+‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪-‬‬

‫‪24‬‬

‫صم‬ ‫عا‬ ‫يــة‬

‫عرب‬ ‫ة‬

‫‪2‬‬

‫م‬

‫ا‬

‫ز‬

‫د‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫و‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ر‬

‫ة‬

‫ز‬

‫و‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ة‬

‫م‬ ‫س‬

‫د‬

‫‪2‬‬

‫م‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ل‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ر‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ة‬

‫أ‬

‫ة‬

‫ة‬

‫ب‬

‫ي‬

‫ع‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫هـ‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫هـ‬

‫و‬

‫و‬

‫د‬

‫ر‬ ‫ل‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ر‬

‫ع‬

‫ب‬

‫فرج يومي‬

‫س‬

‫ث‬

‫ث‬

‫ث‬

‫ث‬

‫ث‬

‫ث‬ ‫ر‬

‫ا‬

‫‪1‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل الكلمة الضائعة‬ ‫أ‬

‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل حرف املشرتك‬

‫ة‬

‫ب‬

‫د‬ ‫م‬

‫ر‬

‫م‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫ث‬

‫‪6‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪7‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬ ‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪ 1‬ـ حرف جــر‬ ‫‪ 2‬ـ وحدة مسافات‬ ‫‪ 3‬ـ مدينة ليبية‬ ‫‪ 4‬ـ بلد آسيوي‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫‪8‬‬

‫‪8‬‬

‫=‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪36‬‬

‫وزع األرقام من ‪1‬إلى‪ 8‬على المربعات الخالية ‪ ..‬بحيث ال يظهر الحرف‬ ‫إال مرة واحدة في كل سطر وكل عمود وكل مجموعة مربعات داخلية‬

‫‪18‬‬

‫‪x‬‬ ‫‪x‬‬

‫‪4‬‬

‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‪.‬‬

‫لغــز سودوكو‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬ ‫=‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫ـ اشطب الحروف التي يتكرر ظهورها في األسطر األفقية‪.‬‬ ‫ـ في النهاية يتبقى عدد (‪ )4‬حروف تكون كلمة السر‬ ‫الضائعة وهي اسم منتجع سياحي ليبي‪.‬‬

‫‪ 8‬ـ من الحواس ‪ -‬علم مؤنث‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫آ‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ 7‬ـ يعبر ‪ -‬حرف موسيقي‬

‫‪7‬‬

‫‪4‬‬

‫ر‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪7‬‬

‫‪15‬‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ل‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ي‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫ب و‬ ‫س‬

‫ل‬

‫ب‬

‫ا‬

‫ق‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ر‬ ‫ا‬

‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬

‫ض‪4‬‬

‫ب‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬

‫حل فوتوشيكي‬

‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬

‫حل متاهة األرقام‬

‫‪3‬‬

‫‪16‬‬ ‫‪+‬‬

‫‪x‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪32‬‬ ‫‪-‬‬

‫‪8‬‬

‫‪x‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪16‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪+‬‬

‫‪24‬‬

‫‪2‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬ ‫=‬

‫‪20‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫سلَّم الكلمات‬ ‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪1‬‬

‫ج‬

‫ر‬

‫‪2‬‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ما‬ ‫ركة‬

‫‪3‬‬

‫ح‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ن‬

‫‪4‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ن‬

‫ح‬

‫‪ 1‬ـ سحب‬ ‫‪ 2‬ـ آلة موسيقية‬

‫‪4‬‬

‫سيا‬ ‫رات‬ ‫و‬

‫‪ 3‬ـ عطف‬ ‫‪ 4‬ـ من علوم اللغة‬


ôüĿîüĿíôňĔĿí (334) ĉĊĬĿí

†ŋ 1435

ĎĴě 20

Ł 2013

ĎòńĔœĉ 23

ø«æK’G

¿Gó«ªdG åjóM

ŒĔńĈĿíĊńĄŃÒîīíĉō

Ն††††††††††ĿōŗíóŎ†††††††††††Ĥ†††Ĉ†††Ŀí

óčíōĉŎñĶœĊĜĿí

(1) ȟƿĘŬŹſŷĚŢġŨčŮŨȟƿĘŕōŠŸŷŜĸŔčǞƿĘƀŅıƼƼŀ ģėĸĠœŸĸƼƼŁŬǪĞěƼƼĽűŨĘĚŪƼƼĥŭſůĘŤŷƼƼűťŨ ŪŬĘŤžŸĸŤ (2) ĴŕĚĜŕũŨƁƼƼűŌŹŨėŢƼƼſĸŝŨėijĘƼƼŔĘŬĴűŔĸƼƼŤĵč ŧŹƼƼĬŖƼƼŭĩġŰĘƼƼűŤĘƼƼŶŬŹſȟŪƼƼſŹŌœĘƼƼōšŰė ŧŹšſĘűŨĘĬůĘƼƼĽŨŸȟĞƼƼŁŵijĘűũŤŸĞƼƼŀĘŁŨė ȟĝĸťŨėůŹƼƼěŕũſůŹƀěƀŨęĘěƼƼŀŮŵĘŵėĸƼƼƀİč ijĘġŕŰŸĘƼƼŶŜĸŕŰĊĘŭƼƼļčŖĚĘġŰŲĭŰĘŵȟƿėĸƼƼƀİčŸ ȟħĸŜȟijŹŭĭŬȟŽƼƼĽƀŔȟīĘġŝŬȟĘŶĚŢōűŨė ŮŶŭŨėȟĘŶŰŹũƀıġĠĊĘŭƼƼļčžčīǟńȟĴŕƼƼļ ĞƀěƀŨĘŶŰč (3) ŖĚĘġŰŸĴšġűŰŸŮũťġŰƁĽŭıŨėĴŭĭŬŖŬĘűŤ ŲťŨȟŽġƼƼŀĢŰĘŤĘűĠǞĘŕŝŰėȟīĸŝŰŸƁƼƼťěŰŸ ƿėĴĬėŸůĘŤŲŌŹŨė (4) ĴšġűŰȟŪƼƼŕŝűŰŲƼƼƀĚķĴŭŨėIJƀƼƼŀŖƼƼŬĘƼƼűŤ ȟĸŅŬĝėķĘěŬĘűĠķĘƼƼĽİǨđğijčƁġŨėŷĠėĸƀƀřĠ ĹŹŝŨėŸĘƀěƀŨǝĘŶŕŬĘűĠėķĘěŭŨĘƼƼŶĠķėijđīĴŭŰŸ ĘűűťŨȟĮĩűŰŸŢŝıŰĘűŤȟŢšĭĠžĶŨėƁıſķĘġŨė ĴĬėŸŲŌŸĊĘűĚčƿĘŭĔėijĘűŤ (5) ŷĨėŹſǞķŹŶŭĩŨȟĴĬėŸĜıġűŭŨȟĴĬėŸęķĴƼƼŬ ŢſĴńǩŔŷŨƁšěĠǞĞšſĴńůėĸƀűĚŷʼnŕĚ (6) ĢũŬĎĠĘƼƼŭŨĘŌŸȟŪƼƼĨĸŨėėĶƼƼŶĚĢƼƼšũŕĠėĶƼƼŶŨ ȟŷěıńğǞĘĬĴŀčǝĜŕũŨėŸĞƀŰĎġŭŨėŷĠĸőŰ ėĶŶĚŢƀũĠĞſŸĸŤĝĴĬŸœŸĸƼƼŁŬŷƀŜźķčĢűŤ ŲŌŹŨė (7) ĘŰčŖŠėŹŨėǝȟŷƼƼƀĤķčĘƼƼűŵĢƼƼěġŤėĶƼƼŶŨĘƼƼŭĚķ žĶŨėĪƼƼƀĩʼnŨėėĶƼƼŵƁĤķčĘƼƼŬķĴƼƼšĚŷƼƼƀĤķčǞ ĞƀƼƼļĘƀļŞĔėŹŌĘƼƼűŨĢġěŰĝĎƼƼĩŜȟŷƼƼŁƀŕŰ ŪĠĘšġĠīǟĽŨĘĚĞĩĨĴŬğĘƀƼƼŁƀũŬŸȟĝĸĬĘűġŬ ĸĭűĠĞěſĸŘğĘŔĘŭĨŸȟŲƼƼŌŹŨėŊŶűſǞƁŤ ĝĎĩŜŸȟĴſķŹŨėǨđĴſķŹŨėŲŬĞűŌėŹŭŨėūŹŶŝŬ ŞĔėŹŌǟĚūĴŠĝĸŤŢſĸŜŹŨŸžĴĩġƼƼĽŰĘŰĸń ūŹſŪŤƁĽŭıŨėĴŭĭŬğŹŭſĘŭűƀĚȟ

www.libyaaljadida.com

Ċ††††††œĐ††††††Î óĊ††ëĴ††Ŀíņ††Ń †ňĬķŎŃíōčōď ôļò††††ėՆ†ŀī õ †††Ń ŎŀĬÎ í

ŪšſǞĸŬčŹŶŜȟĴſĴĨijėĴŭĚūǟŠčŸķĘťŜĎĚĘŶƀŜĞĚĘġťŨėźŹƼƼļ ŪŭŕġƼƼĽĠĢŰĘŤƁġŨėȟĞěšĭŨėŦũĠŲƼƼŔŷĩĔĘġŰĝķŹƼƼōİǝ ȟĞũŅĚŖŠėŹũŨĢŭĠǞķŹŅĚŪũİŪŤǩŔĞƀōřġŨėŸŷƼƼſŹŭġŨė ĞƀƼƼļĘƀļŪŵĘĩŬǨđȟŪŕŝŨĘĚğčĴĚŲťĠŮŨůđĘŰijŹšġƼƼļŪĚ ŲŌŹũŨĮŨĘńžčĘŶƀŜůŹťſŲŨğĘŔėĸńŸ ħĘġĭſĞŨŸĴŨėĊĘƼƼűĚůĎĚĴĬčǩƼƼŔŽŝıĠǞƁġŨėľƼƼļǢėŲŬ ŮŨĘƀěƀŨǝŞļǣŨĝŹōıŨėųĶŵŸȟĞĭƀĭŅŨėǨŸǢėĝŹōıũŨ ƿĘʼnſčŸȟƁŭļĸŨėķėĸšŨėŖŰĘńŲŬĘŶŨŹĬķĘĥſĘŬŪŤŸȟĴŕĚĘŶōıŰ ŸčȟƿĘŕŠėŸŮƼƼŶƀũŔĮũōńčŲŬŊŕĚŸčȟęėĺƼƼĬǢėŊŕĚŲƼƼŬ ȟŲƀŝšĥŬŸčȟŲƀƀŬǟŔđŸčȟŲƀƀļĘƀļŲƀƀũũĭŬŮŶŰĎĚȟƿėijĘšġŔė ǞŸȟĮƀĭńŪŭŔĻĘƼƼļčĘŶěũńǝŪŭĭĠǞŧėŹŠčijĸĩŬŪőĠ žŹŠŸĮƀĭńŪťŁĚĞŬijĘŠĝŹōıŨėųĶŵůĎĚƿĘŔĘěōŰėƁōŕĠ ħĘġĭĠȟƿĘĥſĴĬĘŶŨľļĐſƁġŨėĞŨŸĴŨėŸȟĝĴƀŨŹŨėĞƀŌėĸšŭſĴŨė ęĘġťŨėŦŨĵƁŭĭĠŸĘŶƀŭĭĠƁġŨėĝŹšũŨǨŸǢėĘƼƼŶĠŹōİǝ ĘűŰǢȟƿĘŰŹŰĘŠĘŶűŔŧĘšſƁġŨėŋŹōıŨėŦũĠŸȟƿėķŹġļijŽŭĽŭŨė ůŹťġļȟŲƀŰėŹšŨėŖĩŰčĘűŔĸǑ ŀŸȟķŹġļijŪʼnŜčĘűěġŤŹŨŽġĬ ȟĞƀěƀũŨėĞŨĘĭŨėǝĴſĴĨžčūĴšĠŲŨȟğĘĭŝńǩŔĸěĬijĸĩŬ ŲťŨȟŮŵǢėŪőſķŹġƼƼļĴŨėůĎĚŧŹšŨėĦěŕŨėŲŬŷŰĒŜŦŨĶŨŸ ĸŜŹſŸȟķŹġļĴŨėƁŭĭſŲŬijŹĨŸŹŵŮŵǢėůđŧŹšŰůčĜĩſ ĘŶĠĘĽļĐŬŸĞŨŸĴũŨŲŬǢė ľƼƼļĐĠůčĜĩſƁġŨėǨŸǢėĝŹōıŨėƁŵųĶŵłƀĩŨėŷŰđ ȟĘŶĠėķėijđŸȟĞƼƼŨŸĴŨėŪŤĘƼƼƀŵƁƼƼŠĘĚijĘƼƼĩſđǝœŸĸƼƼŁŨėŪƼƼěŠ ŪĔĘƼƼļŸĞƼƼſŹšĠŸȟĘƼƼŶűƀŰėŹŠůǟƼƼŔđŸȟĘŵķŹġƼƼļijĞƼƼĚĘġŤŸ ŞƼƼļǣŨŸȟijǟěŨėǝĘŶŔėŹŰčŖƼƼƀŭĩĚğĘſĸĭŨėĦĚŸȟĘƼƼŶŬǟŔđ ȟĸĥŕġĠŧėĺƼƼĠǞĘŶŰčĘŭĚŸȟĸƼƼĥŕġĠŧėĺĠǞĝŹƼƼōıŨėųĶŵůĒƼƼŜ ĞŨĘĬľƼƼŝűĚůŹťġƼƼļĘŶƀŨđŽŕƼƼĽŰƁƼƼġŨėğėŸijǢėŪŤůĒƼƼŜ ȟķŹŬǢėųĶŵųĘĩĠƿĘĭƀĭńƿǟŭŔŷƼƼűŬľŭũŰŮŨžĶŨėĸƼƼŭĠĐŭŨė ȟŲƀǓ ěŨėĘƼƼŶŝŕʼnĚĞƀŨĘĭŨėĞƼƼŬŹťĭŨėĞŕƀěŌŲƼƼŔĴƀĭǂĠŲƼƼŨŸ ȟĞĭƀĭŅŨėĝŹƼƼōıŨėĊĘƼƼļķđŹĭŰĝŹƼƼšĚųĘĩĠǞėĘƼƼűƀũŔŦƼƼŨĶŨ ĊĘťĠǞėůŸijȟŲƼƼƀƀšƀšĭŨėłƀĩŨėĝijʚ̳ƼƼƀĩŨėĊĘűĚƁƼƼŵŸ ŷĠĘƼƼĽļĐŬŸłƼƼƀĩũŨůŸĴƼƼſĸſǞŲƼƼŬĪƼƼĩĬŊƼƼŕĚǩƼƼŔ ĮƀĭŅŨėŪťŁŨĘĚūŹšĠůč

ŧŸĴŨėĊĘűĚğĘěũōġŬŪŤķĘěġŔǞėǝĶİĎĠȟĞĭƀĭńŸĞŭƀũļ žŹŠŎŭŰŸŪťŀijŹĨŸǩŔĞſĘŶűŨėǝĸŝĽſǃ ȟĮƀĭńŪťŁĚ ĘŶĠėŹōİŹōıĠƁġŨėŧŸĴƼƼŨėƿĘńŹŅİȟŦũĠŸčĞŨŸĴŨėųĶƼƼŶŨ ľƀŨĢŠŹŨėľŝŰǝŸȟƁĠĘƼƼĽļĐŭŨėĊĘűěŨėųĘĩĠėǝǨŸǢė ğĘĽļĐŬŷěŀŹŨŸijŹĨŸŲŔĞěſĸšŨėĘŶĠĸŤėĵǝžŹŠģķđĘŶŨ ĘŶĠĸƀĽŬǝĘŵĴűĽĠ ĊĘűĚęĘěƼƼļčĊėķŸůŹťſŲŬůčǩŔŷƀěűġŨėĜĨŸĘƼƼűŵŲƼƼŬŸ ǨŸǢėğėŹƼƼōıŨėŷĠĘĚĘƼƼĽĬŧŸčǝůŹťſůčĜĩſȟŧŸĴƼƼŨė ŲŬĸĥŤčĶűŬĢŰĘŔȟĘƀěƀũŤĞŨŸijķŹŅĠŲťŭſǟŜȟĞĭƀĭŅŨė ęŹũļčžčǩŔŷŝƀűŅĠŲťŭſǞĊƁŀijŹĨŸŲŬƿĘŬĘŔŲƀŕĚķč ĴĬčķŸĴšŭĚůŹťſŲŨȟĞĥſĴĭŨėĞƀŨŸĴŨėğėķėijǤėĜƀŨĘƼƼļčŲŬ ŢſijĘűŅŨǞđħĘġĭſǞŸŪŶļĘŶƀŜĊĘűěŨėĝijĘŔđĸŬčůĎĚūĺĩſůč ĞŬŹťĬijŹƼƼĨŸŸȟŲƀŰėŹšŨėŲƼƼļŸȟķŹġƼƼļijĞƼƼĚĘġŤŸȟœėĸƼƼġŠė ĢŰĘŤŹŨŸŽġĬğĘĚĘıġŰĘĚƁŕſĸƼƼŁĠŮƼƼĽĨŮŶũěŠŸȟĘŶĔėķĹŹĚ ŦŨĶĚŮŨĘŕŨėĘŶŨĴŶŀŸȟĞŶſĺŰ ĞƀļĘƀĽŨėĜıűŨėŊŕĚůčƁŵȟĘƀěƀŨǝĞƀļĘļǢėĞũťŁŭŨė ȟƁěƀũŨėĜŕƼƼŁŨėĢŭŵŸčŸȟĢŭŵDž ŹĠȟĞƀŬǟŔǤėŸȟĞƀŜĘšĥŨėŸ ȟŲƀŰėŹŠŸķŹġƼƼļijŸŢſijĘűńŲŔħĸƼƼıſǞŷĨĘġĭſĘŬŪŤůĎƼƼĚ ŞňčŸȟĞŬĴšġŭŨėůėĴƼƼũěŨėǝźĸŰĘŭũĥŬȟĞŬŹťĭũŨŪťƼƼŀŸ ǪĘġŨĘĚŸȟĊƁŀžčǝĊƁŀžčŧŹšſūǟŔđȟĞōũıŨėųĶŵǨ𠺏ŜĺŝšŰŸȟůĘƼƼűěŨĘĚĘŶŨķĘƼƼŁƀļȟĞƀŌėĸšŭſijĞƼƼŨŸijĮěŅŰ ĢŕěƼƼŁĠķĘťŜǢėųĶŵĢŰĘŤŸȟĊĘűěŨėľƼƼļčŸȟŹŭűŨėŪƼƼĬėĸŬ ǝĊĴěŨėĴűŔĸƼƼŬǢėśǟġİėĢƀƼƼĽŰŸȟĝķŹĥŨėķĘŅġŰėĝŹƼƼŁűĚ ĞŨŸĴŨėĊĘűĚ ȟƿĘŕŌĘŠƿĘʼnŜķŦŨĵŊŜĸſŷŰđŪĚȟŦŨĵĸƀŘŧŹšſŖŠėŹŨėĘŭűƀĚ ľļčŲŬŷŨĴĚǞĊĘűĚžčůĎĚȟůǞŹšſĞƀŰǟšŕŨėŸŖŠėŹŨėůǢ ĊĘěŔčŪŭĬĴƼƼŔėŹšŨėųĶŵŸľƼƼļǢėųĶŵŖƀōġƼƼĽĠȟĴŔėŹŠŸ ğĘƼƼļĘťġŰėĞſčĞŶĨėŹŭŨĞŬĹǟŨėĝŹšŨėŷĭűŭĠŸȟĊĘƼƼűěŨėėĶƼƼŵ ŎšŜijĘšġŔǞėĘŬčȟĘŶŜėĴŵčŸĘŵķijĘŅŬĢŰĘŤžǏ čğĘƼƼƀŔėĴĠŸč ĴŕĚůŹťƀƼƼļȟĞƀŬǟőŨėŲƀŕĚķǢėĞěšĬŧėŹŌģĴĬĘƼƼŬůĎĚ ȟĘŶŔĘōġŠėƁŝťſȟijėŹƼƼĽŨĘĚĞĕƀũŬĞĭŝńijĸĩŬȟĸƼƼſėĸěŜ17 ĘűŬħĘġĭĠǞȟŇĘƀěŨėĞŕńĘŰĞĭŝńĴĩűŨĘűıſķĘĠęĘġŤŲƼƼŬ

śėŸĸŨėĺſĺŕŨėĴěŔ

ĞſĘřŨėŢšĭĠŸŪſŹōŨėķėŹŁŭũŨľļĐĠǨŸǢėĝŹōıŨėƿĘŭĔėij ǝŸȟǨŸčĝŹƼƼōİůŸijķėŹƼƼŁŬĴĨŹſǟŜȟśĴŶũŨŧŹƼƼńŹŨėŸ ůčůŸijȟŊŤĸŨėŮƼƼĤȟƁƼƼŁŭŨėœĘōġƼƼļėŪŝŌĴĨŹſǞĝĘƀĭŨė ŪŅƀƼƼļĘŵĴŕĚƁġŨėŸȟǨŸǢėĝŹƼƼōıŨėŹōıſŞƼƼƀŤŮũŕġſ ŸčĞŨŸĸŵŸčĘƀƼƼŁŬůĘťŬžǢŧŹńŹŨėŹŵŸȟśĴŶŨėŸĞſĘřũŨ ĘſĸĨ źĴŨĝŹōıŨėųĶƼƼŵŸȟijĸƼƼŝŨėůĘƼƼĽŰǤėĝŹōİųĶŵŦƼƼŀůŸij ŷĠĘěŘķŸŷƼƼĠĘĨĘĬŖŬŢĚĘōġĠȟĸƀſĘŕŬŸľƼƼļčĘŶŨůĘƼƼĽŰǤė ǩŔǨŸčĞũĤĘŭŬĝŹōİijŹƼƼĨŸŪŵĘĩĠĘűűťŭſǞŸȟŷƼƼŜėĴŵčŸ ğėŹōİŲŔĘŶĠėŹōİǝŞũġıĠȟŮŬǢėŸęŹŕŁŨėźŹġƼƼĽŬ ȟĞƀŭŵčĸĥŤǢėĝŹōıŨėųĶŵŲŭňŷĠėŹōİŮʼnĠĘŶűťŨȟijĸŝŨė ĞũĬĸŬǝĊėŹƼƼļȟĸěŤčĞſĘűŕŨħĘġĭĠƁġŨėŸȟĞĚŹŕńĸĥŤǢėŸ ŸčȟŮũŕġŨėǝœŸĸƼƼŁŨėĊĘűĤčŸčȟĘŶƀŜĊĴěŨėŮũŕġŨijėĴŕġƼƼļǞė ŮũŕġŨėĴŕĚĘŶƀũŔŏĘŝĭŨė ȟůĘġŭƀũƼƼļůĘŠĘƼƼļŷĨĘġĭſĘŬŪŤȟijĸƼƼŝŨėůĘƼƼĽŰǤėĞƼƼŨĘĬǝ ǝčĴěſǪĘƼƼġŨĘĚŸȟŷſĴŨėŸŲƼƼŬĞŕĚĘġŬŸȟĞěƼƼļĘűŬĞƼƼſĶřĠŸ ŮũŕġŨėŲŔĞŨŸĘĭŭŨėĸŝƼƼĽĠĘŬůĘŔĸƼƼļŸȟǨŸǢėŷĠŹōİŮũŕĠ ȟĸĥŕġŨėŲƼƼŬņũıġŨėŮĤȟţĘƼƼűŵŸčĘűŵŋŹšƼƼļŸȟţĘƼƼěĠķĘĚ ĘŶűťŨȟĸĥŕġŨėğǞĘƼƼĬĘŶƀŜŪšĠȟĞŔĸƼƼĽŬŽōıĚşǟōŰǞėŸ ŹōıŨėǨđĞƼƼſĘűŕŨėŪʼnŝĚŪŅſůčǩƼƼŔȟĘƼƼŬĘŭĠƁƼƼŶġűĠǞ ğĘſĘřŨėŢƀšĭĠŸğĘěĥĚ ŪĬėĸŬĹĘġĩſůčŪŝōŨėŲŬĜũōŰůčŧŹšŕŭŨėŲŬľƀŨŦŨĶŨ ŷĠijĘŶƼƼŀǩŔŧŹŅĭŨėŷűŬĜƼƼũōŰŸȟĝĴĬėŸĞƼƼŕŜijŷƼƼĠĘƀĬ ȟĞƀĔėĴġĚǞėĞƼƼũĬĸŭŨėĴŔĘšŬĴƼƼŕĚķijĘřſŮƼƼŨŹŵŸȟĞƼƼƀŕŬĘĩŨė ŮŵǢĘĚĊĴěŨėĝķŸĸƼƼňŸȟŷŭƀũŕĠŸŷƼƼġƀĚĸĠǝħķĴġŨėĘƼƼűƀũŔŸ ƿĘűŌėŹŬůŹťſůčŹŵŸȟŮŵǢėǨđŧŹńŹŨėŷŕŬĘűűťŭſŽġĬ ķŹŅĠŸŪĬėĸŭŨėşĸƼƼĬĘŬčȟīǟƼƼŅŨėėĶŵğĘƼƼĨķijŪťĚƿĘƼƼĭŨĘń ȟĊƁŀŮŶŝŨėęĘěƼƼļčŲŬŷŅšűſǞȟŹŭűŨėŪŭġťŬƿǟĨķŪŝōŨė ųĸĽıűļŸȟžŹļĸƀŘŸȟůĹėŹġŬĸƀŘůĘƼƼĽŰđŢũİĞĚĘĥŭĚŹŶŜ ĞſĘŶűŨėǝƿĘŭġĬ ƿėĸƀĥŤŞũġıĠǞȟŪŝōŨėĞŨĘĬĴűŔĞĕŁűġŨėǝĝĴŔĘšŨėųĶŵŸ ĝĴŔĘŠǩŔŧŸĴƼƼŨėŸůĘŌŸǢėĊĘƼƼűĚŸĞĕƼƼŁűĠĞŨĘĬǝĘƼƼŶűŔ

îŔòŔĿŒijőĊňŌĿíőĉîĜøķśíŒňĸøĿíŅōîĬøĿíþŃîŇĎòñĽîĴøăśí ŲŬŲƀĭƼƼŀĸŬ5ŢĭġŨėĴŠŸITECĪƼƼŬĘŰĸĚ ĸİċijĴŔţĘűŵŸĞűƼƼĽŨėųĶŶŨůǠėŽġĬĘƼƼƀěƀŨ ĞļėķĴŨėĴƀŠğĘěũōŨėŲŬ ğėķŸĴŨėŲŬijĴŔŮƼƼſĴšġĚƿĘʼnſčĴűŶŨėĢƼƼŬĘŠŸ ĞŭšŨėźĴġűŬĢĭĠŲƀƀěƀũŨźĸİǢėĞƀěſķĴġŨė ĝķŸijŦƼƼŨĶŤŸIAFSĞƼƼƀšſĸŜǢėĞƼƼſĴűŶŨė ĪŬĘŰĸěŨėĢĭĠĜŰĘĨǢėŲƀƀƼƼļĘŬŹũĚĴũŨĞƀűŶŬ FSIĞƼƼƀĨķĘıŨėĞƼƼŬĴıŨėĴƼƼŶŕŭŨƁƼƼěſķĴġŨė ĞſĴűŶŨėĞƀĨķĘıŨėĝķĘſĹŸĞſĘŔĸĚ ķǞŸijůŹƀũŬŚƼƼũěŬĴűŶŨėĞŬŹťĬĢƼƼŬĴŠĘŭŤ ƁűŌŹŨėľũĩŭũŨĞƀŰĘĽŰđĝĴŔĘƼƼĽŭŤƁťſĸŬč ǩŔĊƿ ĘűĚƿĘƼƼʼnſčŸNTCƁƼƼěƀũŨėǪĘƼƼšġŰǞė ĝĘƀĭŨėĵĘšŰǤĞƼƼſķŸĸňĞſŸijčĢƼƼŬĴŠŮŶěũŌ ĘƀěƀŨǨđźĸƼƼİčƁťſĸŬčķǞŸijůŹƀũŬĞƼƼŭƀšĚ ijĴŔŮƼƼſĴšĠĴƼƼűŶŨėĢƼƼňĸŔƿĘƼƼʼnſčȟĝĴƼƼſĴĩŨė ŲŬĞſĴŶŤĞƼƼƀŔĘűŅŨėśėĸŌǢėŲƼƼŬ 1000) ĺŤėĸŬľƀƼƼļĎĠŸȟĘƀěƀŨǨđĞſĴűŶŨėĞŬŹťĭŨė ȟĞƀŔĘűŅŨėśėĸƼƼŌǣŨŖŭĩŬŸĞƀűŶŬĜƼƼſķĴĠ ŲƀƀěƀũŨėŲƀĚĘŅŭũŨĺŤĸŬŸ ĺŤėĸŬĝĴŔĊĘƼƼŁŰǤĞŭĔĘŠğĘƼƼŁŠĘűŭŨėůčĘŭŤ ĞŭšŨėźĴġűŬĞſĘŔķĢĭĠźĸİčĞƀŭƀũŠđĦĭĚ ĞƀšſĸŜǢėĞſĴűŶŨė ůŹƀěƀũŨėůŹƼƼĚķĴġŭŨėƿĘƼƼƀŨĘŔŲƼƼŭĤĴƼƼŠŸėĶƼƼŵ ĞſĴűŶŨėĞƼƼŬŹťĭŨėŲŬĞƼƼěƀōŨėĞġŝũŨėųĶƼƼŵ ĞŭƀšŨėĞĚĸĩġŨėųĶŵǝŮŶġŤķĘŁŭŨ

ĞŕĨėĸŭŨėŸğĘĚĘƼƼĽĭŨėŸĞƀŨĘŭŨėŪƼƼĥŬğǞĘĩŬ ŮƼƼƀũŕġŨė ŎƼƼƀōıĠŸ ĝķėijđŸ śķĘƼƼŅŭŨėŸ ĞƼƼŭſĸĩŨė ğǟĩƼƼļŸ ĞƼƼƀŰĘŭŨĸěŨė ğĘƼƼļėķĴŨėŸ ŪŤņŅıĠŸėĶŵȟĘƼƼŵĸƀŘŸĞƼƼĕƀěŨėŸĝķėijǤėŸ ĞťſĸƼƼŁŨėůėĴũěũŨĴŕšŬ 5000 ǪėŹƼƼĬūĘƼƼŔ ĞƼƼƀŰĴŭŨėĜƼƼſķĴġŨėğėķŸijķŹƼƼʼnĭŨITEC ĴűŶŨėǝĞŝũġıŭŨė ƿǞŹƼƼŭŬƿėĴƼƼŕšŬ25ĴƼƼűŶŨėĞƼƼŬŹťĬņƼƼŅıĠ ĢƼƼĭĠŲƼƼƀũŵĐŭŨėŲƼƼƀƀěƀũŨƿĘſŹűƼƼļŪƼƼŬĘťŨĘĚ

ğĘĕŜŖěļǩŔğėķŸĴŨėųĶŵŮƼƼĽšĠŸȟĞŠĴŨėŸ ĞƀŬŹťĭŨėğėķŸĴŨėĘŵĴſĴĭĠĞŨŹŶƼƼĽŨĞƼƼĽƀĔķ ĝķėijǤėŸğǞĘŅĠǞėŸğĘƼƼŬŹũŕŭŨėĘƀĨŹŨŹűťĠŸ ȟĞŅŅıġŭŨėğėķŸĴƼƼŨėŸȟĞƀŝſĸŨėĞƼƼƀŭűġŨėŸ ĝijĴĩġŭŨėĞƼƼŠĘōŨėğėķŸijŸĞƀűŝŨėğėķŸĴƼƼŨėŸ ğėķŸĴŨėųĶŵŲŬŷűŔĦĭěſĘŬĸĥŤčŸȟĞĕƀěŨėŸ ĞƼƼřũŨėŮƼƼũŔŸğĘƼƼŬŹũŕŭŨėĘƼƼƀĨŹŨŹűťĠƁƼƼŵ ĞſĺƀũĩŰǞė ǝ ĞƼƼŬŹťĭŨė ǪŸĐƼƼĽŭŨ ĜƼƼſķĴġŨė ĮƼƼűŭſŸ

ƿǞĘŝġĬėľƼƼũĚėĸōĚĞƼƼſĴűŶŨėĝķĘŝƼƼĽŨėĢŭʼnŰ ƁƼƼűšġŨė ůŸĘƼƼŕġŨė ĪƼƼŬĘŰĸĚ ūŹƼƼſ ĞěƼƼļĘűŭĚ ūŹƼƼſŦƼƼŨĵŸITECžĴƼƼűŶŨėžijĘƼƼŅġŠǞėŸ ŲƼƼŬėijĴƼƼŔŪƼƼŝĭŨėĸƼƼʼnĬŸȟ2012 / 12 / 9 ŲƀŨŸĐĽŭŨėŊŕĚŸŲƀƀěƀũŨėITECƁĩſĸİ ŧĘƼƼĨķŸĞƼƼƀěƀũŨėĞƼƼƀĨķĘıŨėĝķėĹŸźĴƼƼŨķĘƼƼěťŨė ľũĚėĸōĚĞſĴűŶŨėĝķĘŝƼƼĽŨėǪŸĐĽŬŸūǟŔǤė ĸſĴŬ©ŮƼƼƀĬķůĘƼƼʼnŬķªĸƀŝƼƼĽŨėĴƀƼƼĽŨėůĘŤŸ śĸƼƼŁŨėŞƀňĞƀěƀũŨėĞƼƼƀĨķĘıŨėĝķėĹŹƼƼĚūĘŔ ĴűŶŨėĝĴŔĘƼƼĽŬƿĘƀŨĘŔŲƼƼŭĤžĶŨėŸŪƼƼŝĭŨėǝ ȟğėķĴšŨėĊĘűĚŧĘĩŬǜĞńĘİŸĝĴſĴĩŨėĘƀěƀũŨ ©ğĘƀŰŹĩſĸĠŪƼƼƀŰėªĸƀŝƼƼĽŨėĴƀƼƼĽŨėĦĬĴŠŸ ĞńĸŝŨėųĶƼƼŵĹĘŶġŰėǩŔŲƼƼƀƀěƀũŨėĊĘƼƼŠĴńǢė ĪŬĘŰĸĚĴſŸĺĠŇĸŔĘŭŤŲťŭŬĴƼƼĬŽŅŠčǨđ ĞƀěƀũŨėĞŬŹťĭŨėŲŬĜũōŨėĜĽĬƿĘšěĽŬĴŕŬ ǩƼƼŔĞƼƼſĴűŶŨėĞƼƼŬŹťĭŨėůčśĘƼƼňčƿĘƼƼʼnſčŸ ĘƀěƀŨǜƁűŶŬĜſķĴĠĺŤĸŬĊĘŁŰǤijėĴŕġļė žĴűŶŨėžijĘƼƼŅġŠǞėƁűšġŨėůŸĘƼƼŕġŨėĪƼƼŬĘŰĸĚ ĞƼƼŬŹťĭŨĞƼƼũŬĘťŨėĞƼƼſĘŔĸŨėĢƼƼĭĠITEC ǪėŹĬůŹŬĴšſƿėĴƼƼŶŕŬ42ŮƼƼʼnĠĦƀĬĴƼƼűŶŨė ĞōƼƼļŹġŬŸ ĞƼƼũſŹŌ ĞƼƼƀěſķĴĠ ĝķŸij 200 ƁěſķĴġŨėĪƼƼŬĘŰĸěŨėŸȟƿĘſŹűƼƼļŪĨǢėĝĸƼƼƀŅŠŸ ĝķĘġıŭŨėğĘƼƼŔŹňŹŭŨėŸĜƼƼũōŨėĜƼƼĽĬŮƼƼġſ ǝŲƀũŬĘŕŨėŲƼƼƀŅġıŭũŨĞƼƼƀŭŵčğėĵůŹƼƼťĠ ĝķĘŶŭŨėĜƼƼũōġĠğǞĘĩŬǝĞƀŬĘűŨėůėĴƼƼũěŨė


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 334