Page 1

‫الخمي�س‬

‫العدد (‪6‬‬ ‫العدد (‪)258‬‬ ‫العدد (‪)312‬‬

‫الثالثاء‬ ‫‪‬‬

‫السنة ا‬

‫السنة الثالثةالسنة الثانية‬ ‫‪ 16‬ص‬ ‫‪16‬‬ ‫الثمن‪500 :‬‬ ‫صفحة د‬ ‫‪ 16‬صفحة‬ ‫الثمن‪500 :‬‬ ‫الثمن‪ 500 :‬درهم‬

‫‪ 17‬محرم ‪ 1435‬هـ ‪1527‬شوال‬ ‫شوال‪1434‬‬ ‫‪ 1434‬هـهـ‬ ‫سبتمبر‬ ‫‪ 21‬نوفمبر ‪ 2013‬م ‪ 223‬أغسطس‪2013‬‬ ‫‪ 2013‬مم‬

‫‪‬‬

‫ننبــذ الـفتنـــــة‬ ‫و نسعى للعدالـــة‬ ‫و نـطـالب بـالحــق‬

‫عن ليبيا‬ ‫شركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫شركة‬ ‫تصدر‬ ‫تصدر عن شركة ليبيا‬ ‫المحدودة‬ ‫الجديدة‬ ‫الجديدة الم‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫شاملة‬ ‫مستقلة‬ ‫شاملة‬ ‫يوميةمستقلة‬ ‫يومية‬ ‫يومية مستقلة شاملة‬

‫نقال عن أجواء لبالد‪:‬‬ ‫وزير العمل‪:‬‬

‫بالحقوق‬ ‫للمطالبة‬ ‫القوة‬ ‫واستخدام‬ ‫الجهوية‬ ‫بالنعرات‬ ‫تنديدات‬ ‫‪٪ 15‬‬ ‫تص��ل إلى‬ ‫البط�الة في‬ ‫العاصمة‬ ‫ل�يبي�امصراتة من‬ ‫سحب ثوار‬ ‫نسبةانزعاجه من‬ ‫زيدان يعبر عن‬

‫البدرى‪:‬‬

‫ممنوع من التداول‪:‬‬

‫بالـسكاكين!!‬ ‫ويطعن‬ ‫السـم‬ ‫يضعن‬ ‫‪..‬‬ ‫ولكـن‬ ‫صغيـرات‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫إنتاجنا من النفط يقترب من الصفر‬

‫لجنة الطاقة بالمؤتمر الوطني‪:‬‬

‫طرابلس ليست في خالف إ ّال مع من أجرم في حق أبنائها‬

‫العميــد أبوخمــادة يطلــب الدعم بعــد وقوع‬ ‫لتسفير‬ ‫والدته‪..‬مرفأ الزويتينة النفطي‬ ‫اشتباكات في‬ ‫خالل كلمته بجامعة الدول العربية‪:‬‬ ‫‪ ‬امحيريق ‪:‬‬ ‫مجلس طرابلس المحيل‪:‬‬ ‫بمجموعة مسلحة‬ ‫يستعين‬ ‫مواطن‬ ‫عناصره‬ ‫يحمل‬ ‫كل تشكيل مسلح ال‬ ‫اإلخالءالمغادرة‬ ‫الطائرات من‬ ‫لمنعبقرار‬ ‫أرقاماً عسكرية معني‬ ‫بحسب تصريحاته ‪:‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫طلب قائد حرس المنشآت النفطية العميد " إدريس أبو خمادة"‬ ‫من وزارة الدفاع إرسال تعزيزات بعد حدوث اشتباكات يف مرفأ‬ ‫الزويتينة النفطي ‪.‬‬ ‫وقال العميد "إدريس أبو خمادة" لوكالة أنباء رويترز إن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫الذين مازالوا داخل الميناء أطلقوا النار عىل المواطنين‬ ‫المحتجين‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫بقيامأسفرأحد‬ ‫مرفأاإلفريقية‬ ‫الجوية‬ ‫مسؤول بشركة‬ ‫أفاد مصدر‬ ‫الزويتينة‪ ،‬ما‬ ‫الخطوطمغادرة‬ ‫طالبوهم بسرعة‬ ‫المدنيين الذين‬ ‫لتشكيل‬ ‫الوطني‬ ‫المؤتمر‬ ‫"‬ ‫امحيريق‬ ‫عيل‬ ‫"‬ ‫دعا وزير الكهرباء‬ ‫لجنةالمسلحة من أجل إيقاف حركة‬ ‫العناصر‬ ‫ببعض‬ ‫باالستعانة‬ ‫المواطنين‬ ‫عن إصابة أحد المواطنين ‪.‬‬

‫زيـدان لـن يستقيل مـا لم يقـرر المؤتمر إقالته‬

‫األوضاع في ليبي‬ ‫نظراءهاًعلى‬ ‫منيطمئن‬ ‫الخارجية‬ ‫دعوة وزير‬ ‫الجمعة‬ ‫جديد غد‬ ‫للتظاهر‬

‫االنتشار‬ ‫خارجعندما أراد تمكين والدته من‬ ‫بالفشل‬ ‫إعادةمحاولته‬ ‫خطةباءت‬ ‫لتنفيذبعد أن‬ ‫تضم التشكيالت المسلحة كافةالطيران‬ ‫السفر عىل متن إحدى الطائرات التابعة لشركة البراق للطيران ‪.‬‬ ‫حدود طرابلس الكبرى ‪.‬‬ ‫اسمه أن حركة الطيران توقفت‬ ‫لتطبيقعدم ذكر‬ ‫الذي فضل‬ ‫اللجنةالمصدر‬ ‫‪ ‬وقدم (امحيريق) الذي يترأس وذكر‬ ‫القرارين ‪27‬‬ ‫الوزارية‬ ‫أمنيةمصلحة الطيران المدني مما‬ ‫بتعليمات من‬ ‫طرابلس الدويل‬ ‫و‪ 53‬المتعلقين بإخالء العاصمةبمطار‬ ‫المسلحين خطة‬ ‫طرابلس من‬ ‫لتخزينمعيتيقة‪.‬‬ ‫للهبوط بمطار‬ ‫الطائرات‬ ‫من‬ ‫عدد‬ ‫اضطر‬ ‫تضم ‪ 15‬نقطة ‪ ..‬داعياً من خاللها إىل ضرورة تأمين مواقع‬

‫القوات البحرية تشرع في تعقب السفن قبالة‬ ‫الموانئ النفطية غير المصرح لها‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫السالح الثقيل والمتوسط أو إعدامه ‪.‬‬ ‫والشركات‬ ‫الدول‬ ‫الليبية‬ ‫البحرية‬ ‫القوات‬ ‫أركان‬ ‫الغرفةرئاسة‬ ‫ن ّبهت‬ ‫‪2‬‬ ‫ص‬ ‫التتمة‬ ‫قبضها‬ ‫تنفي‬ ‫ببنغازي‬ ‫األمنية‬ ‫والوكاالت البحرية بأن وحداتها شرعت يف القيام بعمليات ودوريات‬ ‫في وقفة تضامنية ‪:‬‬ ‫مسح واستطالع للمنطقة البحرية قبالة الموانئ النفطية الليبية‪:‬‬ ‫"السدرة ‪،‬منفذ‬ ‫على‬ ‫األصيفروالتعليمات‬ ‫اغتيالتنفيذ ًا لألوامر‬ ‫عمليةالبريقة " ؛‬ ‫رأس النوف ‪،‬‬ ‫وقيـادة الجيش الليبي ‪.‬‬ ‫الحكومة‬ ‫الصادرة من‬ ‫من‬ ‫عناصرها‬ ‫وزارة الداخلية تدعو‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أن‬ ‫عبداللهالليبي‬ ‫بالجيش‬ ‫البحرية‬ ‫األمنيةالقوات‬ ‫الغرفةأركان‬ ‫باسملرئاسة‬ ‫الناطقبيان‬ ‫نفىوأوضح‬ ‫الزايدي‬ ‫بنغازي‬ ‫المشتركة‬ ‫وحداتها المكلفة بعمليات المسح واالستطالع والمنتشرة يف المياه‬ ‫المدعي‬ ‫الليبية(اغتيال‬ ‫المتورطة يف‬ ‫الموانئالجهة‬ ‫بشأن‬ ‫المتداولة‬ ‫األنباء‬ ‫الشهداء‬ ‫بميدان‬ ‫الشرطة إلى التواجد‬ ‫العسكري‪،‬‬ ‫رأس النوف‬ ‫السدرة ‪،‬‬ ‫النفطية‬ ‫الليبية قبالة‬ ‫السابق يوسف األصيفر‪.‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫البريقة) ستقوم بتفتيش الناقالت الموجودة يف المنطقة‪.‬‬ ‫مع‬ ‫التحقيق‬ ‫ألجواء لبالد‬ ‫ص‪2‬‬ ‫األصيفر كان له دور يفالتتمة‬ ‫التواجدأنبميدان‬ ‫الزايدي إىل‬ ‫وأوضحالشرطة‬ ‫دعت وزارة الداخلية جميع أعضاء‬ ‫الكويفية‪.‬‬ ‫للمشاركةمنيفسجناء‬ ‫الشهداء بمدينة طرابلس عدد‬ ‫التضامنية التي‬ ‫الوقفة‬ ‫وأكد الزايدي أن كل من ساند ثورة ‪ 17‬فبراير منذ بدايتها أصبح يف‬ ‫العاشرة صباحاً‪.‬‬ ‫الشخصيات تلقت تهديدات‪" ،‬تمول من‬ ‫الساعةعديد‬ ‫عند إىل أن‬ ‫الخميسمشيرا‬ ‫ستنظم من قبل الوزارة اليوم خطر‪،‬‬ ‫لمطالب‬ ‫استجابة‬ ‫يأتي‬ ‫الوقفة‬ ‫وذكرت الوزارة أن تنظيم هذهالخارج ويقوم بها بقايا المقربين من النظام السابق" حسب تعبيره‪.‬‬ ‫والجيش‪ . ‬‬ ‫الشرعية‬ ‫األصيفر كان عضوا سابقاً بالمجلس‬ ‫الشرطةعيل‬ ‫الجديدة ‪:‬يوسف‬ ‫ليبيا العقيد‬ ‫الدولةأن‬ ‫الشعب الليبي بإعادة مكونات يذكر‬ ‫أمن‬ ‫الغيورين عىل‬ ‫العام‬ ‫الوطني‬ ‫المؤتمر‬ ‫يهيب‬ ‫رئاسة‬ ‫بالمواطنين تأسيس‬ ‫تكون قبل إعادة‬ ‫عسكري‬ ‫إعالم جسم‬ ‫مكتب أول‬ ‫العسكري وهو‬ ‫ص‪2‬‬ ‫التتمة‬ ‫وتوخي‬ ‫ضرورة‬ ‫المدعيووحدتهم‬ ‫االجتماعي‬ ‫وسلمهم‬ ‫وطنهم‬ ‫التثبت مدعيا‬ ‫مقتله كان‬ ‫الوطنيةوقبل‬ ‫العسكري العام‬ ‫منصب‬ ‫وشغل‬ ‫ثوار اإلسناد للمنشآت األركان‪،‬‬ ‫النفطية ‪:‬‬ ‫فيما ينشر عىل صفحات التواصل وعدم التسرع يف مشاركة ونشر‬ ‫الحذر‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫للمنطقة‬ ‫عسكريا‬ ‫عاماما يظهر عىل هذه الصفحات ‪ ،‬وأصدق مثال عىل ذلك ما نشر من إن‬

‫المؤتمر الوطني العام يفند خبر تكليف درع‬ ‫الوسطى بتولي مهمة حرس المنشآت النفطية‬

‫نحـن في ٍّ‬ ‫يضـر‪ 50‬ملي��ار دينار هربها‬ ‫عملأكثر من‬ ‫أي�اقور ‪:‬‬ ‫حل منبوش�‬ ‫باقتصاد ليبيا أتباع النظام السابق للخارج‬

‫المؤتمر الوطني أصدر تكليفا لدرع ليبيا المنطقة الوسطى بتأمين‬ ‫الموانئ البحرية يف المنطقة الشرقية وعنونت له بقرار ( ‪ ) 77‬صادر‬ ‫عن المؤتمر الوطني مع إن قرارات المؤتمر قد بلغت ( ‪ ) 73‬قرارا فقط‬ ‫لسنة ‪ ، 2013‬وهو قرار مزور أخذ ديباجة قرار سابق عن طريق التزوير‬ ‫بالفوتوشوب ‪ ،‬وهو تزوير خالص وكذب محض يجب عدم تصديقه قال‬ ‫ليبيا الجديدة‪:‬‬ ‫الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما‬ ‫تعاىل (( يأيها‬ ‫‪:‬‬ ‫الجديدة‬ ‫ليبيا‬ ‫والبيضاء‬ ‫والمرج‬ ‫واألبيار‬ ‫وبنغازى‬ ‫إجدابيا‬ ‫بمناطق‬ ‫الثوار‬ ‫أعلنت سرايا‬ ‫بجهالة فتصبحوا عىل ما فعلتم نادمين )) ‪.‬‬ ‫بوشاقور أمس‬ ‫مصطفى‬ ‫رئيس‬ ‫وبطة وشحات والقبة ودرنة وأمقدرالرزمنائب‬ ‫الفتن‬ ‫السابقمدبري‬ ‫كيد‬ ‫الحكومة ليبيا‬ ‫الله‬ ‫حفظ‬ ‫الليبيةمنلقوة‬ ‫التابعة‬ ‫ومرتوبة‬ ‫وطبرق‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن رئيس الحكومة المؤقتة " عيل زيدان " أمس األربعاء بأنه لن يستقيل من منصبه ما لم‬ ‫يقرر البرلمان أقالته ‪ ..‬معتبر ًا أن استقالته قد تؤدي إىل إحداث فراغ سياسي ال يمكن توفيره‬ ‫يف مدة قصيرة ويصبح وضع ليبيا مثل لبنان ‪ ..‬وقال زيدان يف مقابلة أجرتها معه قناة النبأ‬ ‫الليبية اإلخبارية نحن نعلم أن مهامنا محرقة ولكن سنضحي بأعراقنا وسمعتنا من أجل ليبيا‬ ‫وبعدها سأغادر غير آسف ‪.‬‬ ‫ونفى رئيس الحكومة بشدة أن يكون قد تدخل يف عمل وزارء حكومته أو احتكار صالحياتهم‬

‫‪ ..‬وقال أنا ال أراجع قراراتهم وأعدهم دائماً باالجتهاد واالنطالق‪.‬‬ ‫واعتبر أن أداء األمن يف بالده ضعيف نتيجة لضعف قدرات المواطن الليبي ‪ ..‬وقال نحن‬ ‫ال نستطيع تحقيق أي شيء دون المواطن الذي عليه أن يترك الزمن تنضج به األشياء ‪.‬‬ ‫ولفت إىل أن ما يحدث يف مصر قد يؤثر يف ليبيا إذا لم تتحد النخبة وتتضامن وتعمل عىل‬ ‫تفكيك األسلحة التي بيد القبائل والمدن وجعلت للدولة قوة السطوة ‪.‬‬ ‫وقال إذا قامت النخبة بذلك يمكننا تجاوز ما جرى يف مصر وإذا حدث العكس ستكون‬ ‫المسألة ‪.‬‬ ‫األحداث يف مصر لها أثر سلبي ونحن نسعى الحتواء‬ ‫تصوير‪:‬‬ ‫حازم تركيةتصوير خليل حمر‬

‫شرعيةمن بالده من قبل أشخاص يف‬ ‫والمسروقة‬ ‫األحد األموال‬ ‫اإلسناد للمنشآت النفطية األول‬ ‫المهربةتحت‬ ‫الشرقية أنها‬ ‫بالمنطقة‬ ‫ليبي من بينها ‪ 30‬مليارا يف‬ ‫دينار‬ ‫مليار‬ ‫‪50‬‬ ‫من‬ ‫بأكثر‬ ‫السابق‬ ‫النظام‬ ‫العدد‬ ‫األركانهذا‬ ‫تقرؤون يف‬ ‫العامة‬ ‫تحت ‪ .‬رئاسة‬ ‫لالنضواءوحدها‬ ‫الدولة وعىل أتم االستعداد سويسرا‬ ‫وأن الجهود مكثفة من أجل الشروع يف حوار وطني شامل وتحقيق المص‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫القذافي‬ ‫خيمة‬ ‫في‬ ‫األنباء‬ ‫وكالة‬ ‫تحصلت‬ ‫بيان‬ ‫يف‬ ‫الثوار يف حديث لقناة "النبأ" إن "األموال المهربة ال تقل عن ‪ 50‬مليار‬ ‫للجيش الليبي‪ ،‬وأكدت سرايا وقال‬ ‫الوطنية‪.‬‬ ‫يف‬ ‫المؤقتة‬ ‫والحكومة‬ ‫العام‬ ‫الوطني‬ ‫المؤتمر‬ ‫أن‬ ‫العرب‬ ‫نظراءه‬ ‫الوزير‬ ‫طمأن‬ ‫اإلضرار‬ ‫شأنه‬ ‫من‬ ‫عمل‬ ‫أي‬ ‫من‬ ‫حل‬ ‫القدمالعاصمة‬ ‫لكرةبإخالء‬ ‫المطالب‬ ‫عىل‬ ‫للتأكيد‬ ‫أبوهريدة " ميدان القدس " ‪ ،‬وذلك‬ ‫ميدان‬ ‫الجديدة‬ ‫ليبياالدول من‬ ‫ليبيا ؟العديد من‬ ‫وموزعة يف‬ ‫أشخاص‬ ‫المدرسية‬ ‫بطولةيفليبيا‬ ‫الجديدة‬ ‫لليبيا‬ ‫بينها‪ :‬عدالة ليبيا يبذالن جهودا حثيثة من أجل التعجيل الحمروش‬ ‫السالح في‬ ‫بأسماءعلى‬ ‫وهييسيطر‬ ‫الليبية عىل نسخة منه أنها يفدينار من‬ ‫االفتتاحية لمجلس جامعة ال‬ ‫بالجلسة‬ ‫كلمته‬ ‫مؤسسات الدولة ووصف "عبدالعزيز"‬ ‫باستكمال بناء‬ ‫بناء‬ ‫عىل‬ ‫عازمة‬ ‫وأنها‬ ‫‪،‬‬ ‫الوطن‬ ‫باالقتصاد الوطني أو تقسيم تراب‬ ‫الماضي يف‬ ‫عناصرالجمعة‬ ‫بالمذبحة‬ ‫العربية وتنديد ًا‬ ‫المسلحة ‪..‬كافة‬ ‫التشكيالت‬ ‫طرابلس من‬ ‫وأهايل‬ ‫المجتمع‬ ‫مؤسسات‬ ‫المحيل‬ ‫طرابلس‬ ‫األمن‪ ‬دعا‬ ‫مجلسشخصية‬ ‫والدفاع ‪400‬‬ ‫تملكها‬ ‫لقواتاألموال‬ ‫يمكن"تلك‬ ‫وأضاف أن‬ ‫وبريطانيا "‪،‬‬ ‫المدرسي‬ ‫الليبي‬ ‫التياختيار‬ ‫البطولة‬ ‫الوزاريتم خالل‬ ‫مارست الكتابة‬ ‫الستكمال دراستها ‪..‬‬ ‫مدينةغادرت ليبيا‬ ‫المدني بقتل‬ ‫الباكستاني السابق‬ ‫للرئيس‬ ‫التهم‬ ‫وجهت‬ ‫رؤية كيف‬ ‫سويسرامن الصعب‬ ‫وصلت إىل منزلق خ‬ ‫المنتخببأنها‬ ‫سوريا‬ ‫حدثتيف‬ ‫األوضاع‬ ‫بالقاهرة‬ ‫والمؤسسية‪.‬‬ ‫األمنية‬ ‫التحديات‬ ‫رسمياًرغم‬ ‫الليبية‬ ‫ء‬ ‫وفا‬ ‫ترابها‬ ‫وحدة‬ ‫عىل‬ ‫والمحافظة‬ ‫‪ 10‬مليارات‬ ‫مليارين‬ ‫عدة دول‬ ‫بواقع ما ً‬ ‫قادمة ‪.‬‬ ‫استحقاقات دولية‬ ‫القادمةوزارةنتيجة استخدامالذي له‬ ‫تكليفها‬ ‫األشهرجراء خبر‬ ‫بالذهول‬ ‫أصيبت‬ ‫بوتو‬ ‫بنازير‬ ‫منافسته رئيسة‬ ‫بينقابلة‬ ‫وطنية‬ ‫لقيام قوة‬ ‫وموزعةأنيفتتطور‬ ‫ليبيا دولة حرة أبية ديمقراطيةليبيةالحالية‬ ‫بمهام‪.‬‬ ‫غرغور "‬ ‫منطقة "‬ ‫خالليف‬ ‫ستجرىالقادم‬ ‫المباشرةالجمعة‬ ‫التي يوم‬ ‫ستنظم‬ ‫السابقةالتي‬ ‫الحاشدة‬ ‫المشاركة يف‬ ‫الكبرىإىلإىل‬ ‫المحرمة دوليا وارتكاب جرائم إ‬ ‫الكيماوية‬ ‫األسلحة‬ ‫الثالثة‬ ‫االنتخابات‬ ‫الوزراء أن‬ ‫المظاهرةإىل‬ ‫وأشار‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫واستالم‬ ‫تسليم‬ ‫يتم‬ ‫لم‬ ‫‪..‬‬ ‫الصحة‬ ‫‪.‬‬ ‫سياسي‬ ‫تجمع‬ ‫‪2007‬خالل‬ ‫عام‬ ‫اغتيلت‬ ‫للحياة‪.‬‬ ‫دينار ليبي"‪.‬‬ ‫لدماء شهدائها األبرار‪ .‬‬ ‫الشرقية ‪.‬‬ ‫الغوطةص‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪ 2‬الختيار الهيئة التأسيسية المكلفة بإعداد مشروع الدستور الدائم للبالد‪ ،‬جماعية ضد السكان المدنيين يف منطقةالتتمة‬ ‫التتمة‬

‫‪4‬‬

‫قراءة في الحدث الكارثي أنسوا أوباما!‬

‫‪5‬‬

‫‪8‬‬

‫د‪.‬بركات ‪.‬‬

‫المواد الفاسدةتعليم السجناء‬ ‫طاعوندينار‬ ‫ليبيا تستأنف تصدير النفطاألموال المهربة أكثر من ‪ 50‬مليار‬

‫‪12‬‬

‫لكرة السلة‬ ‫مسابقة كرة الطائرة‬ ‫انطالق الدوري الليبي آلية‬

‫ينطلق الدوري الليبي لكرة السلة ‪ 2014-2013‬يوم األحد‬ ‫ليبيا تكابد فجائع انتشار السالح خارج سيطرة الدولة استأنفت ليبيا تصدير النفط من مرفأ مليتة حيث عادت‬ ‫يتطلب تظافر كافة الجهود ووضع استراتيجيات‬ ‫مدىالعامثالثة‬ ‫المدارسوستتواصل مبارياتهحددعىل‬ ‫للحفاظذاتعىلالمناهج التي تدرس يفالقادم‬ ‫للكرة الطائرة شروط وآلية‬ ‫االتحاد‬ ‫سيدرس النزالء‬ ‫فاعلةمن قبل‬ ‫والمسروقة من ليبيا‬ ‫شهدت المهربة‬ ‫العمليات إىل طبيعتها بعد أن األموال‬ ‫من مستنكر ًا فع ًال لماذا نتوقع‬ ‫البعض‬ ‫يتساءل‬ ‫احتجاجات خالل‬ ‫مناص‬ ‫وللحفاظ عىل بيضة الوطن ‪ ،‬ال‬ ‫لمكافحة الغش التجاري‬ ‫طرابلس الدرجة الثانية للموسم‬ ‫الكبرىيف دوري‬ ‫المشاركة‬ ‫الوطني والسالمةاألخرى‬ ‫اقتصادنادينار‬ ‫أشخاص يف النظام السابق أكثر من ‪ 50‬مليار‬ ‫العامة ‪.‬وال يوجد أي اختالف فيما بينهم‪ ...‬أيام بثالث قاعات هي القاعة‬ ‫يصطف‬ ‫وليساألخيرة ‪.‬‬ ‫أوباما إلسقاط األسد‪،‬اآلونة‬ ‫ملتبسة‬ ‫تطبيق قرارات الشرعية بصورةأن غير‬ ‫زوارة ‪ 2014.‬التي ستنطلق شهر‬ ‫‪ 2013‬ـ‬ ‫ليبي من بينها ‪ 30‬مليار ًا يف سويسرا‪...‬‬ ‫العكس‪...‬‬ ‫الرياضيوقاعة‬ ‫ومجمع سليمان الضراط ببنغازي‬ ‫بالجزئية ‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪6‬‬

‫‪8‬‬

‫‪10‬‬

‫ديسمبر القادم‪...‬‬

‫‪2 12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫مجلس طرابلس المحلي ‪:‬‬

‫دعوة لللتظاهرمن جديد‬ ‫غداً الجمعة‪ ‬‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأك��د رئيس مجلس طرابلس‬ ‫المحلي " السادات البدري " في‬ ‫كلمة له بالمظاهرة التي نظمها‬ ‫ط�لاب جامعة طرابلس بميدان‬ ‫الجزائر على أن مشاركة أهالي‬ ‫وسكان العاصمة سيكون لها األثر‬ ‫الكبير في تحقيق هذا المطلب‬ ‫وب��س��ط األم���ن واالس��ت��ق��رار في‬

‫أنحاء طرابلس الكبرى‪ ،‬وش��ارك‬ ‫في المظاهرة التي نظمت من‬ ‫ق��ب��ل أع��ض��اء هيئة ال��ت��دري��س‬ ‫وطلبة جامعة طرابلس وأهالي‬ ‫المدينة الذين جددوا مطالبتهم‬ ‫بإخالء طرابلس وغيرها من المدن‬ ‫الليبية من المظاهر المسلحة‬ ‫كافة وتفعيل مؤسستي الجيش‬ ‫والشرطة‪. ‬‬

‫‪ ‬امحيريق ‪:‬‬

‫كل تشكيل مسلح ال يحمل عناصره‬ ‫أرقاماً عسكرية معني بقرار اإلخالء‬ ‫تتمة ‪:‬‬ ‫‪ ‬وخ�ل�ال اس��ت��ج��واب��ه م��ن قبل‬ ‫المؤتمر أك��د محيريق أن عملية‬ ‫اإلخ�لاء تشمل الكتائب والسرايا‬ ‫وال����دروع بما فيها المتواجدة‬

‫بالقواعد البحرية والجوية ‪.‬‬ ‫وقال إن كل كتيبة أو تشكيل‬ ‫مسلح ال يحمل عناصره أرق��ام�� ًا‬ ‫عسكرية أو يكونوا مجندين رسمي ًا‬ ‫يعتبر معني ًا بقرار اإلخالء ‪.‬‬

‫بتهم تبديد األموال ‪:‬‬

‫ثالثة من كبار رموز النظام السابق‬ ‫يمثلون أمام محكمة استئناف طرابلس‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫َم�� ُث��ل آخ��ر رئيس حكومة في‬ ‫ال��ن��ظ��ام ال��س��اب��ق " ال��ب��غ��دادي‬ ‫المحمودي " وإثنان آخران من كبار‬ ‫عناصره أمس األربعاء أمام محكمة‬ ‫استئناف طرابلس بتهم تتعلق‬ ‫بتبديد األموال وتسخيرها إلجهاض‬ ‫ثورة ‪ 17‬فبراير ‪.‬‬ ‫وق�� َّررت المحكمة تأجيل النظر‬ ‫في القضية مجدد ًا إلى يوم ‪ 11‬من‬ ‫شهر ديسمبر القادم ‪.‬‬ ‫‪ ‬ويواجه المحمودي وزهمول‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫وت��رف��اس تهم ًا ب��ـ " التحريض‬ ‫والقيام بأفعال القتل وتحويل‬ ‫مبالغ مالية في حسابات خاصة‪،‬‬ ‫كدعم لوجيستي للنظام السابق‪،‬‬ ‫بهدف إجهاض ث��ورة ‪ 17‬فبراير‬ ‫ب��اإلض��اف��ة إل��ى تهم بالفســاد‬ ‫المالي" ‪.‬‬ ‫يشار إل��ى أن المبروك زهمول‬ ‫وعامر ترفاس المتهمين إلى جانب‬ ‫البغدادي كانا يتوليان مسؤولية‬ ‫الشركة اإلفريقية لالستثمارات‬ ‫التي كان يملكها سيف القذافي‪.‬‬

‫في وقفة تضامنية ‪:‬‬

‫البدري ‪:‬‬

‫وزارة الداخلية تدعو عناصرها من الشرطة إىل التواجد بميدان الشهداء طرابلس ليست يف‬ ‫طرابلس الكبرى والمترددين عليها إلى وأزقة العاصمة وعدم عرقلة حركة السير‬ ‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأعربت ال��وزارة عن الشكر والتقدير المبادرة باستكمال اإلج��راءات المتعلقة من خالل ركن السيارات بالمخالفة أو قفل خالف إال مع من أجرم‬ ‫والعرفان لسكان مدينة طرابلس الكبرى بمركباتهم اآللية التي تسير دون لوحات الشوارع ألي سبب كان إال بعد الحصول‬ ‫بالتزامهم بالتظاهر السلمي رغم األحداث وإزالة كل ما يحجب الرؤيا بها وبالشكل على إذن مسبق من الجهات المختصة ‪ .‬يف حق أبنائها‬

‫الدامية التي شهدتها المدينة ومطالبتهم‬ ‫بدعم مكونات الدولة الشرعية من جيش‬ ‫وشرطة وإخ�لاء المدينة من المظاهر‬ ‫المسلحة ‪ .‬ودع��ت ال��وزارة في بيان لها‬ ‫جميع المواطنين م��ن س��ك��ان مدينة‬

‫الذي يؤكد ويحقق مطالبهم في بسط‬ ‫األم��ن ويساعد رج��ال الشرطة والجيش‬ ‫في تنفيذ مهامهم‪.‬وأكدت على أهمية‬ ‫احترام قواعد وآداب المرور والمساعدة‬ ‫على تنظيم حركته في ميادين وشوارع‬

‫كما أكدت وزارة الداخلية أن االلتزام‬ ‫بهذه اإلج��راءات يساعد فى حفظ األمن‬ ‫والنظام العام وانسياب حركة المرور‬ ‫وسهولة تحرك ال��دوري��ات األمنية فى‬ ‫التعامل مع أي حدث طارئ‪. ‬‬

‫بريطانيا تجدد وقوفها ومساندتها لليبيا وأحد وزرائها يزور‬ ‫جرحى جمعة طرابلس الدامية‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫جدد وزير الدولة لشؤون الشرق األوسط وشمال إفريقيا في‬ ‫الحكومة البريطانية " هيو روبرتسون" موقف بالده الداعم‬ ‫والمساند لليبيا في مختلف المجاالت ‪.‬‬ ‫وأبدى " روبرتسون " خالل لقائه رئيس الحكومة علي زيدان‬ ‫حرص بالده الشديد على دعم التعاون الثنائي بين البلدين‬ ‫وتطويره بما يخدم المصالح المشتركة بين الشعبين الصديقين ‪.‬‬ ‫وب��دوره عبر زي��دان خالل اللقاء على حرص ليبيا على دعم‬ ‫العالقات وتطويرها مع الجانب البريطاني ‪ ،‬طالبا تسهيل‬ ‫إج���راءات الحصول على تأشيرة ال��دخ��ول للمملكة المتحدة‬ ‫للمواطنين الليبيين وخصوصا الطلبة والمرضى والجرحى منهم ‪.‬‬ ‫ونوه زيدان في هذا الصدد إلى أن هناك العديد من المؤسسات‬ ‫الليبية لديها الرغبة في أن يكون لها تواجد وامتدادات خارجية‬ ‫ومنها المملكة المتحدة أمال في تسهيل إج��راءات وتذليل‬ ‫العراقيل لها‪ .‬‬ ‫وقام المسؤول البريطاني بزيارة الجرحى والمصابين بمركز‬ ‫طرابلس الطبي جراء األح��داث الدامية التي شهدتها مدينة‬

‫طرابلس يوم الجمعة الماضية والتي أسفرت عن سقوط العديد‬ ‫من الضحايا ‪.‬‬ ‫وأعرب الوزير البريطاني في ختام الزيارة عن وقوف وتضامن‬ ‫بالده مع ليبيا من أجل تحقيق األمن واألمان واالستقرار في‬ ‫كامل التراب الليبي ‪ ،‬واستعدادها للمساهمة في عالج بعض هذه‬ ‫الحاالت في المستشفيات األوروبية‪.‬‬

‫في زيارة لطرابلس ‪:‬‬

‫حكماء بنغازي يعزون أهالي طرابلس ويشددون على وحدة الرتاب الليبي‪  ‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫قدَّم وفد مجلس حكماء مدينة بنغازي‬ ‫وضواحيها التعازي أله��ال��ي طرابلس ‪،‬‬ ‫مشدد ًا على أن وحدة التراب الليبي يجب أن‬ ‫تكون ميثاق شرف بين كل الليبيين ‪.‬‬ ‫‪ ‬وأع���رب ال��وف��د خ�لال لقائه المجلس‬ ‫المحلي طرابلس عن أمله بأن تكون أحداث‬ ‫الجمعة الماضية في طرابلس هي األخيرة‬ ‫في ليبيا‪.‬‬

‫وقدَّم رئيس الوفد إبراهيم السحاتي ‪:‬‬ ‫التعازي واستنكر هذا العمل غير المسؤول ‪،‬‬ ‫وقال " عزاؤنا لطرابلس في أبنائها "‪.‬‬ ‫من جانبه دعا عضو الوفد عن مجلس‬ ‫بنغازي المحلي " فرج دعبس " إلى االحتكام‬ ‫للغة العقل والحكمة والتروي والعمل على‬ ‫إخالء كل المدن الليبية من مظاهر التسلح‬ ‫كافة ‪ ..‬مستنكر ًا بشدة أحداث ‪ 15‬نوفمبر‬ ‫في " غرغور " والتي أودت بعشرات القتلى‬

‫ومئات الجرحى األبرياء‪.  ‬‬ ‫وب��دوره عرض رئيس مجلس طرابلس‬ ‫المحلي" السادات البدري " خالل لقائه‬ ‫وفد حكماء بنغازي تفاصيل األحداث التي‬ ‫شهدتها منطقة " غرغور " ومطالب أهالي‬ ‫طرابلس المتمثلة في إخالء مدينتهم ومدن‬ ‫ليبيا كافة من المظاهر المسلحة‪ ..‬مشير ًا‬ ‫إلى أن الحكومة عجزت عن تطبيق العديد‬ ‫من القرارات ما أدى إلى عدم استقرار البالد‪.‬‬

‫نق ًال عن أجواء البالد ‪:‬‬ ‫أبوسهمين في قمة الكويت‪:‬‬ ‫نطالب الدول التي تأوي أتباع النظام السابق بتسليمهم لليبيا زيدان يعرب عن انزعاجه من سحب ثوار مصراتة من العاصمة طرابلس‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫طالب رئيس المؤتمر الوطني‬ ‫العام " نوري أبوسهمين " الدول‬ ‫التي تأوي أتباع النظام السابق‬ ‫بضرورة تسليمهم لليبيا ‪.‬‬ ‫وأوض���ح " أبوسهمين " في‬ ‫كلمته ف��ي الجلسة االفتتاحية‬ ‫للقمة العربية األفريقية الثالثة‬ ‫أن هذه القوة الظالمية من أتباع‬ ‫النظام السابق والتي تأويها بعض‬ ‫دول المنطقة تعمل على إث��ارة‬ ‫الفوضى وتأجيج النعرات القبيلة‬ ‫والجهوية ‪ ،‬لحرمان الليبيين من‬ ‫تحقيق األم��ن واالس��ت��ق��رار وبناء‬ ‫ليبيا الجديدة ‪ ،‬وه��و مايتطلب‬ ‫من هذه الدول تسليم المطلوبين‬

‫من أتباع النظام السابق للحكومة‬ ‫الليبية ‪.‬‬ ‫وأش��ار " أبوسهمين " أن ليبيا‬ ‫تأتي اليوم إلى هذه القمة بعقل‬ ‫م��ف��ت��وح وب�����ارادة ق��وي��ة ملؤها‬ ‫االح��ت��رام المتبادل ‪ ،‬وتدعو إلى‬ ‫بناء قاعدة صلبة تتراصف فيها‬ ‫المصالح االقتصادية ‪ ،‬والعالقات‬ ‫التجارية وتتكامل فيها المشروعات‬ ‫االستراتيجية والتنموية لتحقيق‬ ‫مستوى معيشي أفضل ألبناء األمة‬

‫‪2‬‬

‫العربية والقارة األفريقية ‪.‬‬ ‫وأض�����اف أن ل��ي��ب��ي��ا تسعى‬ ‫للمساهمة في كل الجهود الهادفة‬ ‫إلى حماية األمن والسلم اإلقليمي ‪،‬‬ ‫والدولي وعدم التدخل في الشؤون‬ ‫الداخلية للدول االخرى ‪ ،‬وتسعى‬ ‫لاللتزام الكامل بكل االتفاقيات‬ ‫والمعاهدات الدولية التي تعد ليبيا‬ ‫عضو ًا أو طرف ًا فيها ‪.‬‬ ‫وشدد " أبوسهمين" في كلمته‬ ‫على اهمية استنهاض الهمم وحشد‬ ‫الجهود الستكمال مسيرة التعاون‬ ‫والعمل المشترك لوضع لبنات‬ ‫جديدة في صرحنا العربي األفريقي‬ ‫‪ ،‬وتكثيف الجهود وترسيخ مفهوم‬ ‫المسؤولية المشتركة تجاه شعوبنا‪ .‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫كشف رئيس الحكومة المؤقتة علي زيدان في‬ ‫اجتماعه مع مجالس مدينة مصراتة عن انزعاجه‬ ‫الشديد من سحب جميع التشكيالت المسلحة‬ ‫وكتائب ثوار مصراتة‪ ‬ودرع المنطقة الوسطى‪،‬‬ ‫حسبما أفاد به المنسق اإلعالمي بالمجلس المحلي‬ ‫مصراتة محمد الضراط‪ .‬وقال الضراط ألجواء لبالد‬ ‫إن زيدان لم يتحدث خالل اجتماعه "القصير" عن‬ ‫بيان محلي مصراتة الصادر أمس األول‪ ،‬والقاضي‬ ‫بسحب ثوار المدينة من العاصمة طرابلس‪ ،‬غير‬ ‫أنه أثنى على دور المدينة النضالي إبان ثورة‬ ‫فبراير‪ ،‬مذكرا بأن سمعتها لن تمس بسبب تصرفات‬ ‫بعض األفراد‪ .‬ونقل الضراط ألجواء لبالد ما وصفه‬ ‫بـ"استياء" رئيس اللجنة الوزارية لتنفيذ قراري‬ ‫المؤتمر الوطني العام رقم سبعة وعشرين (‪)27‬‬ ‫وثالثة وخمسين (‪ )53‬علي امحيريق من سحب‬ ‫ثوار مصراتة ودرع المنطقة الوسطى من طرابلس‪.‬‬ ‫وأعرب امحيريق عن مخاوفه جراء انسحاب درع‬ ‫المنطقة الوسطى بقيادة العقيد محمد موسى من‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫طرابلس‪ ،‬والذي من شأنه أن يتسبب في فراغ أمني‬ ‫كبير في طرابلس‪ ،‬فضال عن أنه سيزيد من صعوبة‬ ‫عمل اللجنة الوزارية التي يرأسها‪.‬‬ ‫‪ ‬في المقابل الم رئيس المجلس المحلي‬ ‫مصراتة إسماعيل شكالوون‪ ،‬رئيس الحكومة على‬ ‫"تناقض" تصريحاته أمام وسائل اإلعالم بشأن‬ ‫حيثيات أحداث غرغور‪ ،‬واصف ًا إياها بـ "التصريحات‬ ‫السياسية" التي أدخلت الحكومة في موجة‬ ‫التحريض ضد ثوار مصراتة بدل أن تقوم بدور‬ ‫التهدئة‪ ،‬بسحب تصريحات الضراط ‪.‬‬ ‫وأضاف المنسق اإلعالمي أنه كان يتوجب على‬ ‫رئيس الحكومة ووزير العدل أال يتسرعا بالتصريح‬ ‫لوسائل اإلعالم‪ ،‬وأن يتركا مجاال للتحقيقات للكشف‬ ‫عن الحقيقة‪ ،‬منوها إلى أن هذه التصريحات أثارت‬ ‫استياء أهالي مصراتة وليس مسؤوليها فقط‪.‬‬ ‫‪ ‬وأكد الضراط ألجواء لبالد أن جميع ثوار مدينة‬ ‫مصراتة قد انسحبوا من مدينة طرابلس بما فيهم‬ ‫درع المنطقة الوسطى التابع لرئاسة األركان‪ ،‬وأنها‬ ‫تتمركز حاليا داخل مصراتة وضواحيها‪.‬‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫م�� َّدد مجلس طرابلس المحلي‬ ‫اإلض��راب العام والعصيان المحلي‬ ‫في مختلف أنحاء العاصمة الكبرى‬ ‫ف��ي خ��ط��وة تصعيدية للضغط‬ ‫على الحكومة إلخالء المدينة من‬ ‫التشكيالت والمظاهر المسلحة‬ ‫كافة‪.‬‬ ‫وأعلن رئيس المجلس المحلي‬ ‫للمدينة (ال��س��ادات ال��ب��دري) في‬ ‫مؤتمر صحفي أن ه��ذا اإلض��راب‬ ‫يشمل مختلف مناحي الحياة‪..،‬‬ ‫مستثني ًا في ذلك مرافق الخدمات‬ ‫مثل المصالح الطبية والمخابز‬ ‫والمصارف‪.‬‬ ‫وقال (البدري) إن هذا اإلضراب‬ ‫العام سيتواصل حتى تخرج كل‬ ‫التشكيالت المسلحة‪ ،‬وتختفي‬ ‫األسلحة كافة‪ ،‬وتصبح طرابلس‬ ‫مدينة األمان‪.‬‬ ‫وط��ال��ب (ال���ب���دري) الحكومة‬ ‫بمعاملة ضحايا الجمعة الدامية‬ ‫التي قتل وجرح فيها أكثر من ‪500‬‬ ‫شخص مثل معاملة ضحايا ثورة‬ ‫الـ‪ 17‬من فبراير‪.‬‬ ‫ولفت إل��ى أن أبناء العاصمة‬ ‫طرابلس ليسوا في خ�لاف إال مع‬ ‫من أجرم في حق أبنائهم‪ ،‬في إشارة‬ ‫منه إل��ى كتائب مدينة مصراته‬ ‫التي فتحت النار على المتظاهرين‬ ‫السلميين الجمعة الماضية ما أدى‬ ‫إل��ى مقتل ‪ 47‬شخص ًا وج��رح ‪516‬‬ ‫آخرين ‪.‬‬ ‫ي��ش��ار إل��ى أن اإلض����راب ال��ذي‬ ‫ب��دأ منذ الجمعة الماضية أصاب‬ ‫العاصمة بالشلل وأوق���ف جميع‬ ‫المؤسسات التعليمية على جميع‬ ‫مستوياته بما فيها الجامعات إلى‬ ‫ج��ان��ب تعطل معظم مؤسسات‬ ‫الدولة عن العمل وحجب الصحف‬ ‫عن الصدور‪.‬‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 1‬أع��ل��ن أن��ا مصطفى علي‬ ‫محمد فرج بأني من مواليد ‪1953‬‬ ‫وليس كما ج��اء بسجالت بلدية‬ ‫جنزور‪.‬‬ ‫تعديل اسم‬ ‫‪- 2‬أع��ل��ن أن��ا المنجي سليم‬ ‫عبدالسالم اعميد ب��أن ه��ذا هو‬ ‫اسمي الصحيح وليس كما جاء‬ ‫بالسجل المدني أبو عيسى‪.‬‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا محمد عبدالناصر‬ ‫الصويعي حمربطان بأنني من‬ ‫مواليد ‪ 1999 / 9 / 24‬وليس كما‬ ‫جاء بالسجل المدني العزيزية‪.‬‬ ‫تعديل اسم‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا سامية منصور محمد‬ ‫العباني بأن هذا هو اسمي وليس‬ ‫كما جاء في السجل المدني الخضراء‬ ‫بترهونة‪.‬‬ ‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪ 20‬ألف إيطالي يتأذون من الفيضانات التي ضربت سردينيا‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أوقعت الفيضانات التي ضربت جزيرة‬ ‫سردينيا اإليطالية ‪ 17‬قتيال بينهم‬ ‫أربعة أطفال وأض��رارا مادية جسيمة‬ ‫ووصفتها السلطات بأنها ظاهرة‬ ‫"استثنائية"‪.‬‬ ‫وقال رئيس المنطقة إن حصيلة "‪17‬‬ ‫قتيال" موقتة وإن هناك ع��ددا من‬ ‫المفقودين‪.‬‬ ‫وصرح مدير الدفاع المدني المحيل أن‬ ‫نحو ‪ 20‬أل��ف شخص ت��أذوا من هذه‬ ‫العواصف‪.‬‬ ‫وك��ان المسعفون يحاولون الوصول‬ ‫إىل المناطق الريفية أو الجبلية‬

‫ارتفاع عدد ضحايا انفجار السفارة‬ ‫اإليرانية يف بريوت‬

‫التي يصعب الوصول إليها بسبب‬ ‫انزالقات التربة وانهيار الجسور‪.‬‬ ‫واضطرت فرق اإلطفاء إىل التدخل‬ ‫أكثر من ‪ 600‬مرة‪.‬‬ ‫وأعلنت الحكومة حالة الطوارئ‬ ‫لصرف ‪ 20‬مليون يورو فورا إلنقاذ‬ ‫األرواح ومساعدة المنكوبين وإصالح‬ ‫ال��ط��رق��ات ح��س��ب م��ا ق���ال رئيس‬ ‫الوزراء ‪،‬مشيرا إىل ظاهرة طبيعية‬ ‫استثنائية‪ .‬وغمرت المياه بلدة‬ ‫أولبيا الوجهة السياحية الشعبية‬ ‫يف فصل الصيف‪ ،‬وتم إجالء مئات‬ ‫السكان ونقلوا إىل فنادق أو قاعات‬ ‫رياضة أو استقبلهم سكان آخرون‪. ‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ارتفع عدد ضحايا انفجاري الجناح ‪ -‬قرب‬ ‫السفارة اإليرانية ببيروت إىل ‪ 20‬شخص ًا‬ ‫و‪ 96‬جريحا حتى اآلن ‪.‬‬ ‫وذكرت وكالة األنباء الوطنية اللبنانية‬ ‫أن اإلحصاء الدقيق والرسمي لم يتم بعد‬ ‫بفعل نقل المواطنين للجرحى بأنفسهم‬ ‫إىل بقية المستشفيات ويعمل الصليب‬ ‫األح��م��ر اللبناني حاليا ع�لى االت��ص��ال‬ ‫بالمستشفيات لمعرفة عدد القتىل بشكل‬ ‫دقيق ‪.‬‬

‫مؤتمر جنيف ‪2‬‬

‫‪ ‬الفروف يدعو لبحث صيغ جديدة لتمثل املعارضة السورية‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫‪ ‬قال وزير الخارجية الروسي سيرغي الفروف إنه ينبغي‬ ‫البحث عن صيغ أخرى لتمثيل الشعب السوري يف‬ ‫"جنيف ‪ "2‬يف حال الفشل بتشكيل وفد للمعارضة‬ ‫السورية ملتزم بروح وحرفية عقد المؤتمر‪ ،‬مؤكد ًا‬ ‫عىل أن األولوية المطلقة حالي ًا يف سوريا هي لمحاربة‬ ‫"اإلرهاب" وليس لتنحية رئيسها بشار األسد‪.‬‬ ‫ونقلت وسائل إعالم روسية عن الفروف قوله خالل‬ ‫لقائه وفد الحكومة السورية إىل موسكو المؤلف‬ ‫من نائب وزير الخارجية فيصل المقداد‪ ،‬ومستشارة‬ ‫الرئيس ال��س��وري بثينة شعبان‪ ،‬إن��ه "إذا ّ‬ ‫تمكن‬ ‫شركاؤنا األمريكيون وغيرهم من تشكيل وفد موحّ د‬

‫للمعارضة السورية فسيكون ذلك مرحّ ب ًا به يف حال‬ ‫أدركنا أن هذا الوفد سيرتكز إىل قاعدة بناءة من دون‬ ‫شروط مسبقة وعىل قاعدة جنيف من دون زيادة أو‬ ‫نقصان"‪.‬‬ ‫وأض��اف أنه يف حال عدم تشكيل هذا الوفد "عىل‬ ‫هذه القاعدة التي تتماشى وروح وحرفية عقد جنيف‬ ‫فينبغي البحث عن صيغة لتمثيل المجتمع السوري‬ ‫يف المؤتمر"‪ ،‬مشير ًا يف الوقت نفسه إىل أن مفتاح‬ ‫الحل يف أيدي األطراف السورية‪ ،‬وأن "مهام الالعبين‬ ‫الدوليين تنحصر يف الضغط عىل األطراف السورية‬ ‫للبدء يف الحوار حول مستقبل بالدهم"‪.‬‬ ‫وأكد الفروف عىل ضرورة أن يحضر "جنيف‪ " -2‬كل‬

‫من يمتلك تأثير ًا بشكل أو بآخر عىل تطور الوضع‬ ‫داخل سوريا‪ ،‬معتبر ًا أنه من غير المجدي أيض ًا إقصاء‬ ‫أي من األطراف الدولية‪.‬‬ ‫وقال إن "شركاء روسيا باتوا يدركون أكثر أن محاربة‬ ‫اإلره��اب ـ وليس تنحية األسد ـ له اليوم األولوية‬ ‫المطلقة يف األزمة السورية"‪.‬‬ ‫وأض��اف "نحن ندافع عن القانون ال��دويل وميثاق‬ ‫األمم المتحدة وحقوق الشعوب بما يف ذلك حقوق‬ ‫األقليات‪ ..‬نحن لم نرسم ح��دود ًا لسوريا المعاصرة‬ ‫ولبنان ومصر‪ ،‬إال أننا نحاول اليوم أن نمنع انهيار‬ ‫هذه ال��دول ونصطدم بما يف ذلك مع أولئك الذين‬ ‫رسموا هذه الحدود"‪.‬‬

‫لجنة الخمسني املصرية تعلن عن صياغة جميع مواد الدستور‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلنت "لجنة الخمسين" المعنية بتعديل الدستور‬ ‫ّ‬ ‫المعطل أنها انتهت من صياغة جميع مواد‬ ‫المصري‬ ‫الدستور‪ ،‬عدا المواد الخاصة بالقوات المس ّلحة وديباجة‬ ‫الدستور التي سيتم االنتهاء منها قريب ًا‪.‬‬ ‫وقال المتحدث الرسمي باسم اللجنة محمد سلماوي‪ ،‬يف‬ ‫مؤتمر صحايف إن "لجنة الخمسين انتهت من صياغة‬ ‫م��واد الدستور كافة ما عدا ديباجة الدستور والمواد‬ ‫المتعلقة بالقوات المس ّلحة"‪ ،‬مؤكد ًا أن ذلك سيتم خالل‬ ‫أيام قليلة وتبدأ عملية التصويت عىل مواد الدستور يف‬ ‫صورتها النهائية يوم السبت المقبل‪.‬‬ ‫وأوضح أنه تم االتفاق عىل أنه بعد االنتهاء من الدستور‬ ‫بالكامل وقبل إجراء التصويت النهائي سيتم عقد جلسة‬

‫مع االحتياطيين (‪ 50‬عضو ًا يف لجنة الخمسين اكتسبوا‬ ‫عضويتها بصفة احتياطية للخمسين األص�لاء) إلبداء‬

‫الرأي عىل الدستور بنا ًء عىل المناقشات التي كانت يف‬ ‫النصف األول من عمل اللجنة‪.‬‬ ‫وأشار سلماوي إىل أن قرار اللجنة بإلغاء نسبة ‪% 50‬‬ ‫للع ّمال والفالحين يف مقاعد البرلمان وحظر تأسيس‬ ‫األحزاب عىل أساس ديني هما قراران نهائيان ال رجعة‬ ‫عنهما‪.‬‬ ‫وتشهد أعمال اللجنة ـ التي بدأت عملها رسمي ًا يف ‪8‬‬ ‫سبتمبر الفائت ـ خالفات حادة بين تيارين يطالب األول‬ ‫بعد إق��رار أي مادة تم ِّيز فئة أو طائفة من المجتمع‬ ‫بأية مزايا من دون باقي فئات المجتمع‪ ،‬وبين مجموعة‬ ‫تطالب بعمل "تمييز إيجابي" لصالح المرأة والشباب‬ ‫واألقباط بتخصيص نسبة يف مقاعد البرلمان والحكومة‬ ‫والمجالس الشعبية والتنفيذية يف البالد‪.‬‬

‫وكانت الوكالة قد ذكرت يف وقت سابق‬ ‫أن االنفجارين ناتجان عن انتحاريين‪،‬‬ ‫األول يقود سيارة والثاني دراجة نارية‪،‬‬ ‫فحاول حرس السفارة األيرانية إيقاف‬ ‫السيارة‪ ،‬فيما حاول الثاني اقتحام السفارة‬ ‫بالدراجة‪ ،‬فأطلق الحرس النار يف اتجاههما‬ ‫محاوال إيقافهما‪.‬‬ ‫وأشارت إىل انتشار أمني كثيف من قوى‬ ‫أمن وجيش وح��رس السفارة اإليرانية‪،‬‬ ‫إضافة إىل توافد عدد كبير من المسؤولين‪.‬‬

‫روسيا والهند تقرران إجراء مناورات بحرية‬ ‫مشرتكة خالل العام القادم‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫قررت روسيا والهند إجراء مناورات بحرية مشتركة يف بحر اليابان خالل العام المقبل‪.‬‬ ‫‪ ‬وأفادت وكالة األنباء الروسية (نوفوستي) بأن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو‬ ‫التقى نظيره الهندي آي كاي أنطوني يف موسكو‪ ،‬ووقعا بروتوكو ًال حول الروابط‬ ‫الدفاعية‪ ،‬تضمن تعزيز التعاون بين كل فروع القوات المسلحة بالبلدين‪.‬‬ ‫وأشارت إىل أنه تم االتفاق عىل إجراء مناورات بحرية مشتركة يف بحر اليابان خالل العام‬ ‫‪ .2014‬يشار إىل أنه منذ العام ‪ 2003‬أجرت روسيا والهند ‪ 7‬تدريبات كبيرة آخرها كان‬ ‫خالل شهر أكتوبر يف ميدان ماهاجان بالهند‪.‬‬

‫‪ ‬بوتني يعلن عن تشكيل بالده منظومة دفاع‬ ‫جوي موحدة مع كازاخستان وأرمينيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫‪ ‬أعلن الرئيس الروسي فالديمير بوتين‬ ‫أن روسيا ستشكل مع كازاخستان وأرمينيا‬ ‫منظومة دفاع جوي موحدة‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية‬ ‫ع��ن الكرملين أن بوتين أعلن خالل‬ ‫مراسم تقديم الضباط الروس الذين جرت‬ ‫ترقيتهم لشغل مناصب رفيعة يف وزارتي‬ ‫الدفاع والداخلية‪ ،‬أن موسكو ستشكل مع‬ ‫كازاخستان وأرمينيا منظومة دفاع جوي‬ ‫موحدة‪.‬‬ ‫وأضاف أن "روسيا تنوي كذلك تعزيز‬ ‫منظومة الدفاع الجوي مع بيالروسيا"‪.‬‬ ‫واعتبر بوتين أن " مثل هذا التعاون يزيد‬

‫بشكل ملحوظ القدرات الدفاعية لروسيا‬ ‫وشركائها ويساهم كذلك يف تعزيز األمن‬ ‫واالستقرار يف الرحاب األوراسية"‪.‬‬ ‫وأكد أن موسكو ستوسع كذلك تعاونها‬ ‫م��ع ال��ش��رك��اء التقليديين وحلفائها‬ ‫وخاصة من دول معاهدة األمن الجماعي‬ ‫ومنظمة شنغهاي للتعاون ورابطة‬ ‫الدول المستقلة‪.‬‬ ‫وأش���اد بوتين بالنجاح ال��ذي حققته‬ ‫التدريبات اإلستراتيجية الروسية‪-‬‬ ‫البيالروسية "غ�����رب‪ ،"-2013‬مؤكدا‬ ‫أنه سيتم يف المستقبل إنشاء وحدات‬ ‫عسكرية إقليمية بمشاركة أرمينيا‬ ‫وبيالروسيا وكازاخستان وطاجكستان"‪.‬‬

‫‪ ‬األمم املتحدة تدعو مجلس األمن إىل إرسال ‪ 6‬آالف من جنودها إىل أ سرتاليا ترفض االعتذار ألندونيسيا على تجسسها على الرئيس‬ ‫سوسيلو يودويونو‪.‬‬ ‫أفريقيا الوسطى‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫اقترحت األمم المتحدة عىل مجلس األمن الدويل‬ ‫بحث خمسة خ��ي��ارات إلع���ادة ف��رض األم��ن يف‬ ‫جمهورية أفريقيا الوسطى من بينها إرسال ستة‬ ‫آالف من جنود األمم المتحدة ‪.‬‬ ‫‪ ‬وندد األمين العام" بان كي مون " يف التقرير‬ ‫بـ"المستوى العايل من أعمال العنف الطائفي‬ ‫ال��ذي تشهد ‪ .‬أفريقيا الوسطى" الفتا إىل أن‬ ‫المواجهات بين المتمردين السابقين التابعين‬

‫لحركة سيليكا والمليشيات تهدد "بتوسع النزاع‬ ‫الديني والعرقي يف مجمل البالد مع خطر الدخول‬ ‫يف حلقة ال يعود ممكنا السيطرة عليها "‪.‬‬ ‫وقال بان "من الضروري التصدي لهذه األزمة‬ ‫قبل أن تخرج عن أي سيطرة" مطالبا "مجلس‬ ‫األمن بالموافقة عىل القيام بعمل جماعي فوري‬ ‫من أجل حماية المدنيين ‪ ...‬ونشر قوة فعالة فورا‬ ‫مع تمويل دائم"‪.‬‬ ‫وأوض��ح األمين العام لالمم المتحدة أن من‬

‫بين الخيارات دعم ًا لوجستي ًا للقوة الدولية من‬ ‫أجل دعم أفريقيا الوسطى من خالل صندوق‬ ‫تديره األمم المتحدة مرورا بقوة مشتركة كتلك‬ ‫المنتشرة يف الصومال (قوة االتحاد األفريقي‬ ‫التي تمولها األمم المتحدة وصوال إىل إرسال ستة‬ ‫آالف جندي‪ .‬يذكر أن ما بين ‪ 20 - 15‬ألفا من‬ ‫متمردي حركة سيليكا المسلحة يواصلون ارتكاب‬ ‫االنتهاكات الخطيرة لحقوق اإلنسان وهم خارج‬ ‫أي محاسبة‪ ،‬وفق التقرير األممي‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫رفضت أستراليا طلب أندونيسيا تقديم اعتذار لها حول ما أذيع عن وجود‬ ‫تجسس أسترايل عىل هاتف الرئيس األندونيسي سوسيلو يودويونو‪.‬‬

‫وقال رئيس الوزراء األسترايل "توني أبوت" أمام البرلمان‬ ‫" ال أعتقد أنه يجب توقع اعتذار من أستراليا عن عمليات‬ ‫منطقية لجمع المعلومات االستخباراتية ‪ ..‬معربا عن أسفه‬ ‫ألي ارتباك سببته التقارير اإلعالمية مؤخرا ليودويونو"‬ ‫الذي وصفه بأنه أحد أفضل أصدقائنا عىل مستوى العالم‪.‬‬ ‫وأضاف "أنه لم يكن من عادات أو ممارسات الحكومات األسترالية قط‬ ‫أن تعلق عىل هذه األمور ‪ ،‬وال أنوي تغيير هذه الممارسة اآلن"‪.‬‬

‫وكانت أندونيسيا قد أعطت رئيس الوزراء األسترايل إنذارا لتقديم اعتذار‬ ‫عما تردد حول التجسس أو وقف التعاون بين البلدين‪.‬‬ ‫وقال الرئيس األندونيسي " سنراجع عددا من أجندات التعاون الثنائي‬ ‫نتيجة للعمل االسترايل المسيء ‪ ،‬وأشجب أيضا بيان رئيس وزراء‬ ‫أستراليا الذي قلل من شأن التجسس عىل أندونيسيا ولم يبد ندما "‪.‬‬ ‫وكانت هيئة اإلذاع��ة األسترالية (ايه‪.‬بي‪.‬سي) قد ذك��رت نقال عن‬ ‫الموظف السابق بوكالة األمن القومي األمريكية ادوارد سنودن أن‬ ‫مديرية اإلشارات األسترالية ـ إحدى أجهزة االستخبارات ـ تمكنت من‬ ‫التجسس عىل سجل مكالمات الرئيس األندونيسي لمدة ‪ 15‬يوما يف‬ ‫عام ‪. 2009‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫‪4‬‬

‫طرابلس ‪ ..‬اإلضراب متواصل ‪ ..‬وتظاهرة يوم الجمعة‬ ‫يف إطار‬ ‫استكمال‬ ‫حراك يوم‬ ‫الجمعة‬ ‫الماضي‬ ‫الذي انتهى‬ ‫بمجزرة غرغور‪،‬‬ ‫أعلن مجلس‬ ‫طرابلس‬ ‫المحيل تمديد‬ ‫اإلضراب العام‬ ‫يف مختلف‬ ‫مناطق‬ ‫طرابلس يف‬ ‫كل القطاعات‬ ‫العامة‬ ‫والخاصة‬ ‫ماعدا المرافق‬ ‫الصحية‬ ‫والمخابز‬ ‫والصيدليات‬ ‫والمصارف‬ ‫وذلك حداد ًا‬ ‫عىل أرواح‬ ‫أبناء ليبيا‬ ‫وتضامن ًا مع‬ ‫أهاليهم‪.‬‬ ‫ليبيا الجديدة‬

‫وجاء يف بيان المجلس (سيتواصل اإلضراب العام‬ ‫يف العاصمة طرابلس حتى تخرج كل التشكيالت‬ ‫المسلحة ‪ ،‬وتختفي األسلحة كافة‪ ،‬وتصبح‬ ‫طرابلس مدينة األمان‪ ،‬وطالب المجلس يف بيانه‬ ‫الحكومة بمعاملة شهداء وجرحى مظاهرة ‪15‬‬ ‫نوفمبر‪ ،‬مثل معاملة شهداء وجرحى ثورة الـ‪17‬‬ ‫من فبراير‪ ،‬كما طالب مجلس العاصمة من أبناء‬ ‫ليبيا كافة ‪ ،‬وطرابلس خاصة بالتكاتف جميع ًا‬ ‫حول مطلب إخراج جميع التشكيالت المسلحة من‬ ‫العاصمة من أجل بناء ليبيا موحدة بعاصمتها‬ ‫المدنية األبدية)‪ .‬ون َّبه بيان المجلس إىل أن‬ ‫أبناء طرابلس ليسوا يف خالف إال مع من أجرم يف‬ ‫حق أبناء العاصمة ‪ ،‬مؤكد ًا أن طرابلس ستدعم‬ ‫أبناءها من رجال الجيش والشرطة ‪ ،‬وستحرص‬ ‫عىل أن ينعم الجميع باألمن واألمان ‪ .‬ويف سياق‬ ‫متصل دعا المجلس مؤسسات المجتمع المدني‬ ‫وأه��ايل مدينة طرابلس الكبرى إىل المشاركة‬ ‫يف المظاهرة الحاشدة التي ستنظم يوم الجمعة‬ ‫القادم يف ميدان أبوهريدة " ميدان القدس " ‪،‬‬ ‫وذلك للتأكيد عىل المطالب بإخالء العاصمة من‬ ‫التشكيالت المسلحة كافة وتنديد ًا بالمذبحة التي‬ ‫حدثت يوم الجمعة الماضية يف منطقة " غرغور‪.‬‬ ‫ومن جهتها عرضت الحكومة المؤقتة الثالثاء‬ ‫أم��ام المؤتمر الوطني ال��ع��ام خطة إلج�لاء‬ ‫المليشيات من العاصمة‪ ،‬وذلك إثر المواجهات‬ ‫الدامية يف نهاية األسبوع الفائت‪ .‬وتتضمن‬ ‫الخطة خمسة عشر بند ًا أولها إحصاء مختلف‬ ‫المجموعات المسلحة يف العاصمة ومواقعها‬ ‫بهدف إجالئها نحو مواقع أخرى خارج العاصمة‪،‬‬ ‫وتنوي الحكومة بعدها وضع خطة ثانية لنزع‬ ‫سالح هذه المجموعات ودمج أفرادها يف قوات‬ ‫األمن‪ .‬وكانت لجنة برئاسة وزير الكهرباء (عيل‬ ‫محمد محيريق) يف يوليو الماضي قد كلفت‬ ‫بتنفيذ قرار بالمؤتمر الوطني بإجالء المجموعات‬ ‫المسلحة من العاصمة‪ ،‬لكنها علقت يف أغسطس‬ ‫بعد قرار لرئيس المؤتمر تكليف مجموعة من‬ ‫الثوار السابقين نشر األمن يف طرابلس‪ ،‬وفق ما‬ ‫أوضح (محيريق)‪ .‬يف هذه األثناء انتشر الجيش‬ ‫منذ يوم االثنين يف طرابلس عىل خلفية إطالق‬ ‫النار عىل مظاهرة يوم الجمعة السلمية من قبل‬ ‫مليشيات من مصراتة التي تلقت أوامر بمغادرة‬ ‫المدينة‪ ،‬كما انتشر عشرات من عناصر الشرطة‬ ‫يف شوارع العاصمة ‪ .‬وعىل اإلثر بدأت الحياة تعود‬ ‫تدريجي ًا غداة انتشار الجيش ‪ ،‬والتزم عدد كبير‬

‫من سكان طرابلس وأنحائها اإلضراب العام يف‬ ‫األيام الثالثة األخيرة‪ ،‬حتى إن بعض السكان‬ ‫أعلنوا العصيان المدني وعمدوا إىل قطع عدد‬ ‫من الطرق‪ .‬ويف محاولة الحتواء التوتر‪ ،‬زار رئيس‬ ‫ال��وزراء الليبي (عيل زي��دان) مساء االثنين أسر‬ ‫ضحايا أعمال العنف التي اندلعت الجمعة مقدم ًا‬ ‫إليهم التعازي‪ .‬وتوجه أيض ًا إىل مصراتة حيث‬ ‫التقى السلطات المحلية وفق الحكومة‪ .‬ومن‬ ‫جهته أكد الدكتور " محمود فتح الله " الناطق‬ ‫الرسمي باسم جامعة طرابلس أن الدراسة معلقة‬ ‫يف الجامعة إىل غاية يوم الخميس القادم‪ ،‬وقال‬ ‫إن مجلس الجامعة يف انعقاد مستمر بشكل‬ ‫يومي للتعامل مع المستجدات ‪ ،‬وإن أعضاء‬ ‫المجلس يقومون بواجب ال��ع��زاء يف ضحايا‬ ‫المظاهرة السلمية التي شهدتها مدينة طرابلس‬ ‫يوم الجمعة الماضية وسقط خاللها العديد من‬ ‫الشهداء والجرحى من بينهم طلبة الجامعة‪ .‬ويف‬ ‫سياق بث الطمأنينة يف المدينة دعت وزارة‬ ‫الداخلية أعضاء هيئة الشرطة المتغيبين عن‬ ‫العمل إىل ضرورة االلتحاق بأعمالهم فور ًا‪ .‬وأكدت‬ ‫الوزارة يف إعالن لها أنها ستتخذ بحقهم اإلجراءات‬ ‫القانونية بفصل المتخلفين عن العمل ‪ ،‬وذلك يف‬ ‫موعد أقصاه ‪2013/ 11/ 30‬م‪ .‬ومواصلة لحراك‬ ‫أهل طرابلس السلمي احتشد آالف المتظاهرين‬ ‫يف ميدان الجزائر من أه��ايل طرابلس وطلبة‬ ‫جامعتها لتجديد مطالبتهم بإخالء العاصمة من‬ ‫المظاهر المسلحة والتنديد بالمذبحة التي اقترفت‬ ‫يف حق المشاركين يف المظاهرة السلمية الجمعة‬ ‫الماضية ‪ .‬وحمل المشاركون يف المظاهرة األعالم‬ ‫والالفتات المعبرة عن مطالبهم المتمثلة يف‬ ‫تحقيق األمن واألمان وتفعيل الجيش والشرطة‬ ‫والتخلص من التشكيالت المسلحة غير الشرعية‬ ‫كافة والقصاص من منفذي مذبحة يوم ‪15‬‬ ‫نوفمبر‪ ،‬وش��ارك يف التظاهرة رئيس وأعضاء‬ ‫مجلس طرابلس المحيل ووف��د مجلس حكماء‬ ‫مدينة بنغازي وضواحيها الذي يزور طرابلس‬ ‫هذه األي��ام عىل خلفية األح��داث التي شهدتها‬ ‫مؤخر ًا‪ .‬وجدد رئيس مجلس طرابلس المحيل يف‬ ‫كلمته بالمظاهرة تقديم تعازي المجلس ألهايل‬ ‫الشهداء بليبيا كافة الذين سقطوا يف "غرغور"‬ ‫ومن بينهم العديد من طلبة جامعة طرابلس‬ ‫‪ ..‬داعي ًا المشاركين يف المظاهرة إىل االستمرار‬ ‫يف التظاهر والعصيان المدني إىل أن تتحقق‬ ‫مطالبهم المشروعة ‪ ..‬مؤكد ًا أن طرابلس تحتاج‬

‫إىل شرطة وجيش وطني وليس كتائب ترتكب‬ ‫الجرائم وتروع المواطنين‪ ،‬وش َّدد يف كلمته عىل‬ ‫ض��رورة مشاركة الرجال والنساء واألطفال يف‬ ‫التظاهرة التي ستنظم يوم الجمعة القادم يف‬ ‫ميدان أبوهريدة يف طرابلس من أجل طرابلس‬ ‫وليبيا وشهدائها لتكون دولة آمنة ونرفع رسالة‬ ‫للعالم بأن طرابلس قالت كلمتها لكل ليبيا‬ ‫بأنها ستكون آمنة‪ ،‬وقدم وفد مجلس حكماء‬ ‫مدينة بنغازي وضواحيها التعازي للمشاركين‬ ‫يف التظاهرة ‪ ،‬مؤكد ًا عىل وحدة ليبيا ‪ ،‬داعي ًا‬ ‫إىل التصدي لدعاة الفتنة والعمل عىل كل ما‬ ‫يوحد الصف ويجمع شمل اإلخ��وة ‪ .‬وقدمت‬ ‫وزارة الداخلية بمكوناتها كافة الشكر والتقدير‬ ‫وال��ع��رف��ان لسكان مدينة طرابلس الكبرى‬ ‫بالتزامهم بالتظاهر السلمي رغم األحداث الدامية‬ ‫التي شهدتها المدينة ومطالبتهم بدعم مكونات‬ ‫الدولة الشرعية من جيش وشرطة وإخالء المدينة‬ ‫من المظاهر المسلحة‪ ،‬وقالت الوزارة يف بيان لها‬ ‫" إن ما لمسناه من تحضر وحرص المواطنين‬ ‫ومطالبتهم بحفظ األمن والنظام العام من قبل‬ ‫عناصر الجيش والشرطة يساعدهم عىل أداء‬ ‫مهامهم والتعرف عىل كل من يحاول المساس‬ ‫بأمن وسالمة المواطنين‪ ،‬ودع��ت ال��وزارة يف‬ ‫بيانها جميع السادة المواطنين من سكان مدينة‬ ‫طرابلس الكبرى والمترددين عليها إىل المبادرة‬ ‫باستكمال اإلجراءات المتعلقة بمركباتهم اآللية‬ ‫التي تسير دون لوحات وإزالة كل ما يحجب الرؤية‬

‫‪،‬‬

‫سيتواصل اإلضراب‬ ‫العام في العاصمة‬ ‫حتى تخرج كل‬ ‫التشكيالت‬ ‫المسلحة‬

‫‪،‬‬

‫بها وبالشكل الذي يؤكد ويحقق مطالبهم يف‬ ‫بسط األمن ويساعد رجال الشرطة والجيش يف‬ ‫تنفيذ مهامهم‪ ،‬وأكدت عىل أهمية احترام قواعد‬ ‫وآداب المرور والمساعدة عىل تنظيم حركته يف‬ ‫ميادين وش��وارع وأزقة العاصمة‪ ،‬وعدم عرقلة‬ ‫حركة السير من خالل ركن السيارات بالمخالفة‪ ،‬أو‬ ‫قفل الشوارع ألي سبب كان إال بعد الحصول عىل‬ ‫إذن مسبق من الجهات المختصة‪ ،‬كما أكدت وزارة‬ ‫الداخلية أن االلتزام بهذه اإلج��راءات يساعد يف‬ ‫حفظ األمن والنظام العام وانسياب حركة المرور‬ ‫وسهولة تحرك الدوريات األمنية يف التعامل‬ ‫مع أي ح��دث‪ .‬واجتمع رئيس مجلس طرابلس‬ ‫المحيل وممثلو ع��دد من مؤسسات المجتمع‬ ‫المدني بالمدينة صباح الثالثاء مع وفد مجلس‬ ‫حكماء بنغازي وضواحيها الذي يزور العاصمة‬ ‫طرابلس بعد األح��داث الدامية التي شهدتها‬ ‫يوم الجمعة الماضي‪ ،‬واستعرض رئيس مجلس‬ ‫طرابلس المحيل "سادات البدري" مع وفد حكماء‬ ‫بنغازي تفاصيل األحداث التي شهدتها منطقة‬ ‫" غرغور " التي ُقتل فيها العشرات وجُ رح المئات‬ ‫من األبرياء الذين كانوا يشاركون يف مسيرة‬ ‫سلمية للمطالبة بإنهاء المظاهر المسلحة يف‬ ‫عاصمتهم ‪ ..‬مؤكد ًا عىل ضرورة تطبيق القرارات‬ ‫الخاصة بإخالء العاصمة والمدن الليبية كافة من‬ ‫المظاهرالمسلحة ‪ .‬وق َّدم " البدري " لوفد مجلس‬ ‫حكماء بنغازي وضواحيها مطالب أهايل طرابلس‬ ‫المتمثلة يف إخالء مدينتهم ومدن ليبيا كافة‬ ‫من المظاهر المسلحة‪ ..‬مشير ًا إىل أن الحكومة‬ ‫عجزت عن تطبيق العديد من القرارات ما أدى‬ ‫إىل عدم استقرار البالد‪ ،‬وبدوره قدم وفد مجلس‬ ‫حكماء مدينة بنغازي وضواحيها التعازي ألهايل‬ ‫طرابلس ‪ ،‬مشدد ًا عىل أن وحدة التراب الليبي‬ ‫يجب أن تكون ميثاق شرف بين كل الليبيين ‪،‬‬ ‫معرب ًا عن أمله بأن تكون أحداث الجمعة الماضية‬ ‫يف طرابلس هي األخيرة يف بالدنا‪ ،‬وقدم رئيس‬ ‫الوفد " إبراهيم السحاتي ‪ :‬التعازي واستنكر هذا‬ ‫العمل غير المسؤول ‪ ،‬وقال " عزاؤنا لطرابلس يف‬ ‫أبنائها "‪ .‬من جانبه دعا عضو الوفد عن مجلس‬ ‫بنغازي المحيل " فرج دعبس " إىل االحتكام للغة‬ ‫العقل والحكمة والتروي والعمل عىل إخالء كل‬ ‫المدن الليبية من مظاهر التسلح كافة ‪ ..‬مستنكر ًا‬ ‫بشدة أح��داث ‪ 15‬نوفمبر يف " غرغور " والتي‬ ‫أودت بعشرات القتىل ومئات الجرحى األبرياء ‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫مقاب�سات‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫‪5‬‬

‫قراءة يف الحدث الكارثي ‪...‬‬

‫التطرف الديني‪ ...‬ليس رد فعل!‬

‫التطرف‬ ‫الديني‪ ،‬الذي‬ ‫تحول إلى عنف‬ ‫إرهابي يجتاح‬ ‫المجتمعات‬ ‫العربية‪ ،‬أصبح‬ ‫ظاهرة مقلقة‬ ‫لكل المؤسسات‬ ‫الموكل لها‬ ‫تقوية وتحسين‬ ‫المناعة‬ ‫المجتمعية تجاه‬ ‫فكر التطرف‬ ‫تربية وتعليم ًا‬ ‫وإعالم ًا وخطاب ًا‬ ‫ديني ًا‪.‬‬

‫د‪ .‬عبدالحميد األنصاري‬

‫وأصبحت التساؤالت المطروحة باستمرار في‬ ‫الندوات والورش النقاشية كافة‪ ،‬التي تعقد‬ ‫حول ظاهرة التطرف الديني وسبل مواجهتها‬ ‫واح��ت��وائ��ه��ا‪ ،‬ه��ي‪ :‬ل��م��اذا أخفقت أساليب‬ ‫التربية ومناهج التعليم ووس��ائ��ل اإلع�لام‬ ‫ومنابر الدعوة واإلرش��اد الديني والمؤسسات‬ ‫الثقافية ف��ي ال��دول العربية ف��ي تحقيق‬ ‫"التحصين الفكري" للمجتمعات العربية في‬ ‫مواجهة م��رض التطرف الديني؟! لماذا لم‬ ‫تستطع هذه األجهزة المسؤولة عن "األمن‬ ‫الفكري" للمجتمع‪ ،‬حماية ناشئتنا وشبابنا‬ ‫من غ��زو الفكر المتطرف؟! لماذا أصبحت‬ ‫مجتمعاتنا ورغم الموارد الهائلة المخصصة‬ ‫للتعليم والتثقيف والتوعية والتوجيه‬ ‫عندها "القابلية" للفكر المتطرف؟!وبطبيعة‬ ‫الحال فليس الهدف من طرح هذه التساؤالت‬ ‫توجيه ال��ل��وم أو تحميل المسؤولية ألي‬ ‫جهة م��ن الجهات‪ ،‬بمقدار محاولة تلمس‬ ‫أسباب وعوامل اإلخفاق‪ ،‬وصوال إلى اإلفادة‬ ‫م��ن دروس ال��م��اض��ي‪ ،‬أو ًال وض��ع "خ��ارط��ة‬ ‫الطريق" لسبل مناهضة التطرف الديني‪.‬‬ ‫وثاني ًا وفي تصوري‪ :‬إن الخطورة ليست في‬ ‫وجود التطرف الديني لدى بعض شبابنا من‬ ‫الجنسين فالتطرف موجود في المجتمعات‬ ‫البشرية كافة‪ :‬المتقدمة والمتخلفة‪ ،‬وإن‬ ‫كانت نسبه وأحجامه تختلف من مجتمع إلى‬ ‫آخر‪ ،‬كما أنه ال مشكلة في التطرف الديني‬ ‫إذا اقتصر على مجال الفكر ولم يخرج إلى حيز‬ ‫الوجود في شكل سلوك عدواني على اآلخرين‬ ‫أو خطاب تحريضي ضدهم‪ ،‬كما أنه ال قضية‬ ‫مؤرقة إذا اقتصر التطرف أو التشدد على‬ ‫الشخص نفسه في سلوكياته وتصرفاته‬ ‫الشخصية‪ ،‬ولم يحاول فرض وصايته على‬

‫اآلخرين وإلزامهم بما يعتقده أمر ًا بالمعروف‬ ‫أو نهي ًا عن المنكر بطريقة العنف والقوة‬ ‫واإلرهاب‪.‬كل هذا ال يشكل ما يستدعي القلق‬ ‫والتوتر‪ ،‬لكن األمر المقلق والمحير ‪-‬أيض ًا‪-‬‬ ‫هذه "القابلية المجتمعية" الحتضان أفكار‬ ‫التطرف‪ ،‬القضية ليست في وج��ود الفكر‬ ‫المتطرف ديني ًا وغير ديني‪ ،‬القضية األساسية‬ ‫والخطيرة هي في وجود "البيئة" المتعاطفة‬ ‫مع هذا الفكر المتطرفوفي تمجيده وفي إعالء‬ ‫شأن رموزه وإفساح المجال لهم في القنوات‬ ‫الفضائية وتمكينهم من المنابر الدينية‪ ،‬لبث‬ ‫فكرهم المتطرف وتغذية النشء والشباب به‬ ‫بحجة المحافظة على األصالة والهوية في‬ ‫مواجهة التغريب والغزو الفكري! هذا هو‬ ‫البالء الحقيقي في تصوري وليس التطرف‬ ‫الديني في حد ذاته لم يكن للتطرف الديني‬ ‫أن يتنامى ويستفحل لوال الدعم المجتمعي‪،‬‬ ‫ولوال البيئة المجتمعية الحاضنة التي ترى‬ ‫في األعمال العدوانية لهؤالء المتطرفين على‬ ‫العسكريين وغيرهم من المدنيين‪ :‬مسلمين‬ ‫وغير مسلمين‪ ،‬جهاد ًا واستشهاد ًا! كثيرون‬ ‫كتابا ومفكرين ومشايخ إن لم يؤيدوا التطرف‬ ‫طرقه‪ ،‬أو استنكروا العنف الناتج عنه‪ ،‬إال‬ ‫أنهم يلتمسون له أع��ذار ًا ومبررات وذرائ��ع‬ ‫سياسية اقتصادية واجتماعية ودولية‪ ،‬أنا‬ ‫أتفهم تفسير التطرف بتلك الذرائع ال تبريره‬ ‫(التفسير غير التبرير)فالتفسير قد يساعد في‬ ‫التشخيص والحل لكن التبرير يطيل عمر‬ ‫التطرف ويساعد على انتشاره ودفع مزيد من‬ ‫الشباب إلى التطرف يبررون التطرف بأنه‬ ‫"رد فعل" لعنف األنظمة العربية لإلسالميين‬ ‫وتعذيبهم في السجون‪.‬وهكذا يتحول خطاب‬ ‫إدان���ة العنف الديني إل��ى إدان���ة األنظمة‬

‫باعتبارها مسؤولة عنه‪ ،‬وهذا "تضليل" ألن‬ ‫عنف اإلسالميين كافة‪ ،‬وبمن فيهم جماعة‬ ‫"اإلخ�����وان"‪" ،‬س��اب��ق" تاريخيا على عنف‬ ‫األنظمة ضدهم‪ ،‬وإن استنكارنا عنف النظام‬ ‫ومبالغته في القسوة والظلم ولبعض األبرياء‬ ‫منهم‪" ،‬اإلخ���وان" هم الذين ب��دؤوا بإنشاء‬ ‫"النظام الخاص" ‪ 1940‬وتدريبه وتسليميه‬ ‫ليصبح "مليشيا" وظيفتها تصفية خصوم‬ ‫"اإلخ��وان"! وصفوا القاضي الخازندار ‪1984‬‬ ‫ورئ��ي��س ال����وزراء النقراشي ‪.1949‬ف��ع��ن��ف‬ ‫"اإلخ����وان" ليس ناشئ ًا ع��ن عنف الدولة‬ ‫المصرية كما يدعون‪ ،‬بل هو "أصيل" في‬ ‫مناهجهم وطروحاتهم وشعارهم "المصحف‬ ‫والسيف"‪ ،‬وكذلك عنف الجماعات المتشددة‬ ‫كافة التي خرجت من عباءة "اإلخ���وان"‪...‬‬ ‫"سابق" لعنف النظام‪ ،‬إن ظاهرة التطرف‬ ‫الديني والعنف الناتج عنها‪ ،‬ليست وليدة‬ ‫الظروف السياسية اليوم‪ ،‬بل هي قديمة قدم‬ ‫تطرف الخوارج وسلهم السيف على المجتمع‬ ‫الراشدي‪ ،‬تحت شعار "الحاكمية" لله تعالى‪،‬‬ ‫وال زَم ه��ذا التطرف المجتمع العربي لكنه‬ ‫كان هامشي ًا ثم توحش وأصبح ضاري ًا يفتك‬ ‫بشبابنا ومجتمعاتنا اليوم‪ .‬التطرف ليس وليد‬ ‫القطر السياسي وال االنحياز األميركي والغربي‬ ‫إلسرائيل‪ ،‬وليس ناشئ ًا عن الفقر والبطالة‬ ‫أو "الغلو العلماني" كما ي ّدعي محمد عمارة!‬ ‫التطرف الديني "أصيل" ناشئ عن فهم ديني‬ ‫منحرف‪ ،‬ويستند إلى نصوص أسيء تفسيرها‪،‬‬ ‫وإلى ثقافة "فجر نفسك تدخل الجنة" لو كان‬ ‫التطرف رد فعل لما وضع الجنة هدف ًا؟! كما‬ ‫يقول رضوان السيد‪ ،‬لذلك فإن إثم "التبرير"‬ ‫ال يقل عن إثم "التحرير" ألنه مضلل ويستديم‬ ‫التطرف وينشطه‬

‫سالم الوخي‬ ‫المستقرة استحالة بناء‬ ‫من اليقينيات ُ‬ ‫دولة ‪ ،‬عندما تطلق القوى النافذة‬ ‫العنان لألهواء الحزبية والسياسية‬ ‫وااليديولوجية ‪ ،‬وتُفرط في استخدام‬ ‫مناهج التمكين والتقية واالنتقائية ‪.‬‬ ‫دم��اء ط��اه��رة سالت وأرواح بريئة‬ ‫أزهقت في كارثة غرغور نت ّرحم عليها‬ ‫جميعا‪ ،‬وأش ّدد على المتابعة القانونية‬ ‫ُلمس ّببيها من ألفها إلى يائها ‪ ،‬تشمل‬ ‫التحقيق في التصريحات المتضاربة‬ ‫لرئيس الحكومة عن سلمية المظاهرة‬ ‫من عدمها‪ ،‬وأتعشم أ ّال تكون المتابعة‬ ‫مطلبا طوباويا في ظل تغ ّول تلك‬ ‫األهواء ‪.‬‬ ‫ترصد قراءتي السريعة للمأساة إحدى‬ ‫تداعياتها المتمثلة في بعثرة األوراق‪،‬‬ ‫وم�لام��ح ض��رب��ة استباقية عنوانها‬ ‫االنقالب على مصراتة ‪ ،‬واحتماالت‬ ‫نسج أثواب تحالفات جديدة ‪.‬‬ ‫المراقبون ي��رون مصراتة اآلن في‬ ‫شقاق مع جناح قوي من المحافظين‬ ‫في تلميح إلى خلفيات مهاجمة قواتها‬ ‫منطقة س��وق الجمعة إح��دى معاقل‬ ‫القوى اليمينية ‪.‬‬ ‫وتقول رويترز ‪‘‘ :‬إن بعض مقاتلي‬ ‫مصراتة انخرطوا في خالفات شخصية‬ ‫مع حلفاء سابقين في اللجنة األمنية‬ ‫العليا وهي مليشيا إسالمية مق ّرها قاعدة‬ ‫معيتيقة الجوية في شرق العاصمة’’‪.‬‬ ‫الحقيقة الساطعة أمامنا هي الصمت‬ ‫الرسمي الطرابلسي وداعميه األقوياء من‬ ‫قادة اإلسالم السياسي عن الحراك الشامل‬ ‫وإخراج بقية التشكيالت العسكرية من‬ ‫طرابلس أسوة بقوات مصراتة ! ‪.‬‬ ‫ُتسجّ ل األح���داث ع��دم إك��م��ال دع��اة‬ ‫مظاهرة الجمعة الحزينة كتابة كافة‬ ‫س��ط��ورال��ح��راك المنشود واالكتفاء‬ ‫بتدوين سطر دون آخ��ر‪ .‬وبانتقائية‬ ‫تمكينية ع��رف ال� ُ�م��ح � ّرض��ون على‬ ‫التعبئة الشعبية المنقوصة أين‬ ‫ومتى وكيف يضعون أقدامهم بحقول‬ ‫األلغام المزروعة بالمشهد الذي يجب أن‬ ‫تكتسحه كله كاشفات وكاسحات األلغام ‪.‬‬ ‫لعل دوافع الهجوم الوقائي الحكومي‬ ‫الطرابلسي وحلفاءه من محافظين‬ ‫بارزين ‪ -‬بعد أن بلغت القلوب الحناجر‬ ‫بسبب تر ّدي األوضاع الليبية – تخفف‬ ‫الضغوط وال��ت��وت��رات خشية اجتياز‬ ‫عدْوى المطالبة بالتغيير الجذري الحدود‬ ‫الشرقية والغربية الليبية ‪.‬‬ ‫الضربة اليمينية اإلنقاذية ُو ّظفتْ‬ ‫لتمنح الوقت اللتقاط األنفاس وحيازة‬ ‫مكانة إيجابية ولو محدودة لدى الرأي‬ ‫العام ‪ ،‬مفقودة حاليا ‪.‬‬ ‫ليبيا تكابد فجائع انتشار السالح‬ ‫خ���ارج سيطرة ال��دول��ة ‪ ،‬وللحفاظ‬ ‫على بيضة الوطن ‪ ،‬ال مناص من‬ ‫تطبيق قرارات الشرعية ‪ ،‬بصورة غير‬ ‫ملتبسة بالجزئية أو االصطفائية أو‬ ‫التلفيقية ‪.‬‬ ‫لكي ال تتبعثر األوراق كثيرا ‪ ،‬ال ننسى‬ ‫أن عددًا من ُمس ّيسي الدين ومحازيبهم‬ ‫صي‬ ‫نالوا قصب السبق في وض��ع ُ‬ ‫الع ّ‬ ‫بدواليب المطالب الشعبية بالتخلي‬ ‫عن العسكرتاريا ‪ ،‬وس � ّدوا السبل أمام‬ ‫إقامة أرك���ان ال��دول��ة وتكوين جيش‬ ‫وق��وات أمن ‪ ،‬وص���ادروا ورجموا إرادة‬ ‫الليبيين بانتخابات المؤتمر الوطني في‬ ‫الديمقراطية واالستحقاقات التنموية ؟!‪.‬‬


‫االقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد(‪)312‬‬

‫ليبيا تستأنف تصدير النفط من "مليتة"‬

‫‪6‬‬

‫مصر تمنح رخصاً لتصدير ‪ 102‬ألف طن من األرز األبيض‬

‫استأنفت ليبيا تصدير النفط من مرفأ مليتة حيث عادت‬ ‫العمليات إلى طبيعتها بعد أن شهدت احتجاجات خالل اآلونة‬ ‫األخيرة‪ .‬وقال متحدث باسم المؤسسة الوطنية للنفط في‬ ‫ليبيا الثالثاء‪ ،‬إن عمليات مرفأ مليتة النفطي عادت إلى‬ ‫طبيعتها‪ ،‬الفت ًا إلى أن حقل الفيل الذي يرسل إمداداته إلى‬ ‫الميناء سيعزز إنتاجه ‪ ،‬وأضاف( محمد الحراري) "الوضع هناك‬ ‫طبيعي اآلن ونعمل كالمعتاد" وتابع‪" :‬ال يوجد محتجون في‬ ‫المرفأ منذ يوم السبت‪ ".‬وقالت مصادر مالحية وبيانات من خدمة‬ ‫"إيه‪.‬آي‪.‬إس اليف" لتتبع السفن إنه جرى تحميل الناقلة "إل‪.‬آر‪-2‬‬

‫بوسايدون" بالنفط في مرفأ مليتة االثنين‪ ،‬مشيرة إلى أنه‬ ‫يجري أيض ًا تحميل ناقلة ستيلث هاراالمبوس الثالثاء‪ .‬ومن‬ ‫المنتظر أن يتم تحميل المزيد من الناقالت خالل هذا األسبوع‪.‬‬

‫اليمن ‪ ..‬تقدر خسـائر عمليات تخريب أنابيب‬ ‫النفط والغاز بـ ‪ 4.7‬مليار دوالر‬

‫قدر وزير النفط والمعادن اليمني (أحمد عبد الله‬ ‫دارس) خسائر بالده خالل السنوات الثالث الماضية‬ ‫نتيجة لعمليات التخريب التي لحقت بأنابيب نقل‬ ‫النفط والغاز‪ ،‬بنحو ‪ 4.7‬مليار دوالر‪ ،‬وأوضح الوزير‬ ‫اليمني أن الخسائر التي تكبدتها شركة صافر‬ ‫لالستكشاف واإلنتاج خالل الفترة الممتدة من مارس‬ ‫‪ 2011‬إلى الشهر المماثل من عام ‪ ،2013‬بلغت زهاء‬ ‫‪ 18‬مليون برميل نفط‪ ،‬تقدر قيمتها بأكثر من ‪1.8‬‬ ‫مليار دوالر‪ ،‬ولفت (دارس) خالل كلمة له أمام مجلس‬ ‫النواب إلى أن الخسائر في مجال الغاز بلغت أكثر من‬ ‫‪ 220‬مليون دوالر‪ ،‬إضافة إلى ذلك‪ ،‬تعرض قطاع‬ ‫الكهرباء لضغوط بسبب أزمة المشتقات النفطية‪ ،‬لتبلغ مديونية شركة الكهرباء قرابة ‪ 450‬مليون دوالر‪.‬‬

‫الهند تدشن أول بنك للنساء‬ ‫افتتح رئيس الوزراء الهندي‬ ‫(مانموهان سينغ) و(سونيا غاندي)‬ ‫رئيسة حزب المؤتمر الحاكم في‬ ‫البالد خالل مؤتمر بالفيديو أول‬ ‫بنك للنساء في البالد‪ ،‬تحت مسمى‬ ‫بنك بهاراتيا ماهيال يوم الثالثاء‪.‬‬ ‫ودخلت ‪ 7‬فروع الخدمة مع تدشين‬ ‫البنك‪ ،‬في أنحاء البالد‪ ،‬بما في‬ ‫ذلك كولكاتا وتشيناي وأحمد أباد‬ ‫وجواهاتي‪ ،‬يشار إلى أن البنك‬ ‫النسائي بالهند أول بنك للنساء‬ ‫يكون مملوك ًا للدولة‪ ،‬وسيركز البنك‬ ‫على تقديم قروض باألساس للنساء‬ ‫ولن تفرض قيود على فتح الحساب‬ ‫أو الودائع للرجال‪.‬‬ ‫وقالت (أوشا أنانثاسوبرامانيان)‬ ‫رئيسة البنك في مقابلة مع قناة (سي إن بي سي‪-‬تي في ‪ )18‬المحلية "نرحب بالرجال والنساء لفتح حسابات لدينا بيد أن‬ ‫القروض ستكون األولوية فيها للنساء"‪ .‬وسيقبل البنك ودائع ويمنح قروض ًا من اليوم األول‪ ،‬وسيقرض النساء أو المشروعات‬ ‫التجارية التي تديرها النساء أو تنتج منتجات لهن‪ ،‬كما سيركز على تمويل تطوير المهارات في األنشطة االقتصادية‪ ،‬وعالوة‬ ‫على ذلك سيتم تصميم المنتجات بطريقة تمنح امتيازات طفيفة ألسعار القروض للنساء‪.‬‬

‫قال رئيس لجنة األرز في المجلس‬ ‫التصديري للحاصالت الزراعية في‬ ‫مصر‪( ‬مصطفى النجاري)‪ ‬الثالثاء ‪ ‬إن‬ ‫الحكومة منحت تراخيص لتصدير‬ ‫‪ 102‬ألف طن من األرز األبيض‪.‬‬ ‫وأكد (النجاري) فوز "‪ 39‬مصدر ًا‬ ‫بتراخيص من خالل عطاء"‪ .‬وأضاف‬ ‫أن مصر لديها فائض قابل للتصدير‬ ‫يبلغ نحو ‪ 800‬ألف طن من األرز‬ ‫األبيض العام الحالي‪ .‬وتابع‪" :‬علينا‬ ‫أن نتابع السوق قبل أن نحدد ما إذا‬ ‫كنا سنصدر عطاءات أخرى لمنح مزيد‬

‫من التراخيص"‪ .‬وأعلنت وزارة التجارة‬ ‫والصناعة في وقت سابق هذا الشهر‬ ‫أنها ستطرح عطا ًء لمنح تراخيص‬ ‫لتصدير األرز‪ .‬وقال النجاري إن كل‬ ‫مصدر سيدفع رسوم ًا قيمتها ‪1000‬‬ ‫جنيه (‪ 145‬دوالرا) للطن‪ .‬وتسمح‬ ‫التراخيص بتصدير األرز في الفترة‬ ‫من يوم الثالثاء وحتى ‪ 15‬يناير‬ ‫المقبل‪ .‬وتستهلك مصر نحو أربعة‬ ‫ماليين طن من األرز األبيض سنوي ًا‬ ‫من بينها ‪ 1.1‬مليون طن تدخل في‬ ‫برنامج األرز المدعوم‪ .‬وتطرح وزارة‬

‫التموين والتجارة الداخلية مناقصات‬ ‫لشراء األرز لبرنامج دعم الغذاء في‬ ‫البالد‪ ،‬ويباع األرز بسعر ‪ 1.5‬جنيه‬ ‫مصري للكيلوغرام لما يزيد عن ‪60‬‬ ‫مليون مصري ضمن هذا البرنامج‪.‬‬ ‫وتهدف القيود على تصدير األرز‬ ‫إلى الحفاظ على استقرار األسعار‬ ‫في السوق المحلية‪ ،‬لكن المصدرين‬ ‫يشكون من أن حظر التصدير من‬ ‫دون ترخيص أدى إلى انتعاش‬ ‫التهريب مع فارق كبير في السعر بين‬ ‫السوق المحلية وأسواق التصدير‪.‬‬

‫شبح أزمة الخبز فوق الشارع السوداني‬ ‫يواجه السودان المتفجر سياسي ًا أزمة نقص في الخبز األمر‬ ‫الذي أجبر سكان العاصمة الخرطوم الثالثاء على االنتظار‬ ‫ساعات للحصول على الخبز‪ .‬وفي ذات الوقت تواجه البالد‬ ‫نقص ًا في العمالت الصعبة التي تستورد بها القمح من‬ ‫الخارج‪ .‬وقال (خليفة حسن بله) الذي ينتظر مع ‪ 10‬آخرين‬ ‫أمام مخبز في منطقة الخرطوم بحري شمال العاصمة‬ ‫السودانية للحصول على الخبز مساء االثنين "إذا استمر‬ ‫هذا الحال لن يظل الناس صامتون"‪ .‬وشوهدت طوابير من‬ ‫الناس أمام المخابز في أماكن متفرقة من الخرطوم‪  .‬وأكد‬ ‫محلل بأن الحكومة تبدو مترددة في زيادة أسعار الخبز خوف ًا‬

‫من المظاهرات المناهضة لها‪ ،‬بعد أن أدى رفعها للدعم‬ ‫عن المنتجات البترولية في سبتمبر الماضي إلى تظاهرات‬ ‫قتل فيها العشرات‪ .‬وارتفعت أسعار الخبز الذي يباع في‬ ‫أماكن مفتوحة قبل عدة أيام ليصبح السعر جنيه ًا سوداني ًا‬ ‫لثالثة قطع من الخبز مقارنة بأربعة قطع بجنيه واحد قبل‬ ‫ذلك (حوالي ‪ 17‬سنت ًا من الدوالر األمريكي)‪ .‬ومنذ عامين‬ ‫يعاني السودان من ارتفاع األسعار ونقص في العملة‬ ‫الصعبة وتراجع في العملة المحلية‪  .‬وفي السوق السوداء‬ ‫التي يتسع التعامل فيها خسر الجنيه السوداني ‪ % 50‬من‬ ‫قيمته خالل عامين‪   .‬‬

‫"شل" تسجل حجماً قياسياً ملشرتيات نفط الشرق‬ ‫األوسط الشهرية‬ ‫قال متعاملون إن رويال داتش شل اشترت تسعة ماليين برميل من نفط الشرق األوسط على منصة مؤسسة بالتس‬ ‫لتداول خام دبي وهو حجم شهري قياسي بالنسبة للمؤسسة‪ .‬وذكر المتعاملون يوم الثالثاء أن الطلب الكبير من الشركة‬ ‫األوروبية أدى لشح اإلمدادات من الخام الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من الكبريت في السوق وسط ذروة الطلب على‬ ‫النفط في فصل الشتاء وأدى ذلك الرتفاع العالوات الفورية للخامات البديلة‪ .‬وقال (جورج مونتبيك) مدير تحرير نشرة‬ ‫بالتس العالمية في رسالة إلكترونية إن شل أجرت ‪ 393‬معاملة على صفقات صغيرة حجمها ‪ 25‬ألف برميل وتم حتى‬ ‫تاريخه تخصيص ‪ 18‬شحنة كل منها ‪ 500‬ألف برميل من بينها ست شحنات من خام زاكوم العلوي و‪ 12‬شحنة من خام‬ ‫عمان‪ .‬وقال متعاملون إن شل اشترت يوم الثالثاء ثالث شحنات من الخام عمان حجم كل منها ‪ 500‬ألف برميل من خام‬ ‫عمان إضافة إلى ‪ 15‬شحنة اشترتها وفي قت سابق من الشهر الجاري على منصة التداول‪ .‬وشل هي الوحيدة التي تتلقى‬ ‫شحنات تأتي من شركات من بينها يونيبك ذراع التجارة لسينوبك الصينية أكبر مصفاة في آسيا وفيتول ومركوريا وجونفور‬

‫إيران ‪..‬زيادة االعتماد على النفط إلنتاج الكهرباء يكلفها باليني الدوالرات‬ ‫أعلن رئيس الشركة الوطنية اإليرانية للغاز أن زيادة‬ ‫اعتماد الجمهورية اإلسالمية على حرق المشتقات النفطية‬ ‫لتوليد الكهرباء لعدم قدرتها على استخراج المزيد من الغاز‬ ‫الطبيعي يكلفها عشرات الباليين من الدوالرات‪.‬‬ ‫ولدى إيران أكبر احتياطي معروف من الغاز الطبيعي‬ ‫في العالم وفق ًا لتقديرات شركة بي‪.‬بي البريطانية لكنها‬ ‫لم تحرز تقدم ًا يذكر في تطوير هذه االحتياطيات في‬ ‫الوقت الذي يزداد فيه الطلب فيما يرجع إلى حد بعيد‬ ‫إلى العقوبات الغربية بسبب برنامجها النووي‪ .‬وقال مدير‬ ‫الشركة (حامد رضا عراقي) للموقع اإللكتروني لوزارة الطاقة‬ ‫إن استخدام إيران للمقطرات الوسيطة لتوليد الكهرباء‬

‫زاد من ‪ 8.4‬بليون متر‬ ‫مكعب في ‪ 1996‬إلى ‪22.3‬‬ ‫بليون في ‪ 2012‬ووصل‬ ‫بالفعل إلى ‪ 30‬بليون متر‬ ‫مكعب في الشهور السبعة‬ ‫الماضية‪ .‬وقال عراقي إن‬ ‫استخدام الوقود السائل بد ًال‬ ‫من الغاز كلف إيران بالفعل‬ ‫‪ 28‬بليون دوالر لكنه لم‬ ‫يحدد فترة زمنية أو يوضح‬ ‫كيف حدد الرقم‪ .‬وحذر وزير‬

‫النفط اإليراني من أن‬ ‫نقص الغاز على مدى‬ ‫العامين المقبلين‬ ‫سيجبر إيران على حرق‬ ‫المزيد من المشتقات‬ ‫النفطية المكلفة‬ ‫والملوثة للبيئة مثل‬ ‫زيت الوقود والديزل‪.‬‬ ‫ومن المتوقع أن‬ ‫تهبط صادرات زيت‬ ‫الوقود اإليرانية خالل‬

‫الشهور القليلة المقبلة حيث يدفع الطلب في الشتاء‬ ‫الحكومة على تحويل اإلنتاج لمحطاتها للكهرباء‪ .‬وتشير‬ ‫أحدث تقديرات لشركة بي‪.‬بي إن إيران استهلكت نحو ‪156‬‬ ‫بليون متر مكعب من الغاز في ‪ 2012‬مما يجعلها ثالث أكبر‬ ‫مستهلك له بعد الواليات المتحدة وروسيا‪ .‬وقال عراقي‬ ‫إن ‪ 20‬مليون أسرة إيرانية تستخدم الغاز الطبيعي حيث‬ ‫تصل اإلمدادات إلى ‪ 95‬في المئة من سكان الحضر و ‪54‬‬ ‫في المئة من سكان الريف‪ .‬وأضاف أن ‪ 70‬في المئة من‬ ‫المحطات مجهزة للعمل بالغاز‪.‬‬


‫محليات‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪17‬حمرم ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪7‬‬

‫دور املـــرأة الليبية فـي بنــاء الســالم‬

‫أقيمت بفندق كورينثيا بطرابلس خالل‬ ‫األيام الماضية حلقة نقاش حول (دور المرأة‬ ‫في الحوار وبناء السالم في ليبيا) والذي‬ ‫نظمته كل من بعثة األمم المتحدة للدعم‬ ‫في ليبيا ووزارة الدفاع الليبية‪ ،‬وحضر‬ ‫الحوار العديد من الشخصيات السياسية‬ ‫والثقافية واإلعالمية ‪ ،‬حيث كان من بين‬ ‫الحضور السيد وزير الثقافة والمجتمع‬ ‫المدني الحبيب األمين‪ ،‬وممثل عن وزارة‬ ‫الدفاع ‪ ،‬و السيد الفضيل األمين رئيس‬ ‫الهيئة التحضيرية للحوار الوطني‪ ،‬كما كان‬ ‫لمؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات‬ ‫األهلية حضور الفت ‪.‬‬

‫متابعة‪ :‬نهلة عيل‬ ‫تصوير ‪ :‬حازم تركية‬

‫كما شارك في حلقة النقاش هذه وفد من‬ ‫دول��ة اليمن برئاسة وزي��رة حقوق اإلنسان‬ ‫السيدة حورية مشهور‪ ،‬وذلك لالستفادة من‬ ‫خبرتهم في دور المـرأة في الحوار الوطني‬ ‫باليمن ‪ ،‬حيث شرحت السيدة حورية آليات‬ ‫الحوار الوطني في اليمن وتأثير الكتلة‬ ‫النسائية على الحوار الوطني‪ ،‬وك��ان من‬ ‫ضمن الوفد أيض ًا عضو لجنة بناء الدولة‬ ‫اليمنية السيدة نبيلة المفتي ‪ ،‬حيث كانت‬ ‫لها مشاركة حول تجربة النساء في الحوار‬ ‫الوطني من خالل العضوية في لجان الحوار‬ ‫في اليمن‪ ،‬أما رئيسة اللجنة الوطنية للمرأة‬ ‫باليمن الدكتورة شفيقة سعيد فتمحورت‬ ‫مداخلتها حول أهمية إشراك المرأة في الحوار‬ ‫الوطني‪.‬‬ ‫وك��ان لقسم تمكين المرأة ببعثة األمم‬

‫المتحدة للدعم في ليبيا مشاركة من خالل‬ ‫مسؤولة شؤون المرأة بالبعثة السيدة تولو‬ ‫لويس تماكو التي عرضت دور المرأة في إحالل‬ ‫السالم وحل النزاعات‪.‬‬ ‫كما تخلل ال��ح��وار ع��رض لتجارب ناجحة‬ ‫في دور النساء في حل النزاعات والحوار ‪/،‬‬ ‫منها تجربة غدامس التي عرضتها الناشطة‬ ‫الحقوقية السيدة نسرين بن النوبة ‪/،‬كما‬ ‫عرضت السيدة عائشة شباط ـ مؤسسة‬ ‫ومديرة جمعية بيت الخير لألعمال الخيرية ـ‬ ‫تجربة مجلس نساء سبها للحوار والمصالحة‪.‬‬ ‫وعلى هامش ه��ذا النقاش ك��ان لليبيا‬ ‫الجديدة ح��وار مع وزي��ر الثقافة والمجتمع‬ ‫المدني السيد الحبيب األمين وال��ذي قال‬ ‫إن هذه الندوة كما الحظت مفيدة ومهمة‬ ‫جدا‪ ،‬خاصة بمشاركة األخ��وات من اليمن‪،‬‬

‫فالتجربة اليمنية مشابهة للتجربة الليبية‬ ‫بشكل كبير ‪،‬س��واء في التحول من الثورة‬ ‫إلى الدولة‪ ،‬أو في مواجهة مشاكل مماثلة‬ ‫لما مرت به ليبيا من مشاكل حقوق المرأة‬ ‫‪/،‬وقضايا الدستور ‪ ،‬واإلقصاء و التهميش‬ ‫المناطقي ‪ ،‬وص���وال إل��ى أس��س وقضايا‬ ‫الحوار‪ ،‬فهذه التجربة يجب أن نستفيد منها‬ ‫حيث إننا نعول على دور ال��م��رأة الليبية‬ ‫بشكل كبير خاصة في ظل هذه الظروف و‬ ‫مرحلة بناء الدولة‪.‬‬ ‫السيدة ‪ /‬م��اج��دة السنوسي ‪،‬‬ ‫مديرة وح��دة المرأة ببرنامج األمم‬ ‫المتحدة للدعم في ليبيا‬ ‫حيث قالت‪ :‬تمت إقامة هذه الورشة‬ ‫تزامنا مع بدء الحراك بشأن الحوار الوطني ‪/،‬‬ ‫فأردنا من خالل حلقة النقاش هذه أن تستفيد‬

‫المرأة الليبية من تجربة األخوات في اليمن‬ ‫‪/،‬م��ن خ�لال مشاركة ناشطات في الساحة‬ ‫اليمنية لنا في هذا النقاش وعرضهن للعديد‬ ‫من القضايا التي تهم المرأة الليبية‪.‬‬ ‫ختمت بالقول إن المرأة الليبية هي امرأة‬ ‫رائعة ‪/،‬قوية ‪/،‬قادرة‪ ،/‬وقد حققت نجاحات‬ ‫كبيرة على الساحة الليبية خصوص ًا‪ ،‬لذلك‬ ‫يجب تحفيزها للمضي قدم ًا في هذه النجاحات‪.‬‬ ‫هذا وكانت بعثة األمم المتحدة قد ذكرت‬ ‫من خالل صفحتها الرسمية على اإلنترنت أن‬ ‫الهدف من حلقة النقاش هو تسليط الضوء‬ ‫على دور المرأة في عملية الحوار الوطني‬ ‫وبناء السالم خالل المرحلة االنتقالية‪ ،‬وإطالع‬ ‫صانعي القرار بأهمية دور المرأة الليبية‬ ‫كشريك أساسي في مبادرات الحوار والسلم‬ ‫األهلي على المستويين المحلي والوطني‪.‬‬


‫تحقيق‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪) 312‬‬

‫‪8‬‬

‫طاعون المواد الفاسدة ينتشر في األسواق الليبية!‬ ‫أشرنا خالل أعدادنا الماضية‬ ‫لمسألة المواد الغذائية‬ ‫الفاسدة واألدوية وغيرها وما‬ ‫تتخذه الجهات المسؤولة من‬ ‫إجراءات لحماية المستهلك‬ ‫والحد من هذه الظاهرة إال أنه‬ ‫أمام جشع بعض التجار بهدف‬ ‫الوصول إلى األرباح السريعة‬ ‫والوفيرة دون اهتمام بما‬ ‫يحدثه عملهم من أضرار على‬ ‫االقتصاد والصحة العامة ‪،‬‬ ‫ودون وجود أي رادع ديني‬ ‫أوصوت الضمير اإلنساني‪،‬‬ ‫وفي غياب وعي المواطن‬ ‫وعدم إدراكه لنتائج هذه‬ ‫المواد على صحته ‪،‬نجد أن‬ ‫هذه الظواهر باتت تنتشر‬ ‫وعلى نطاق واسع وأصبحنا‬ ‫نرى أسوار المدارس واألماكن‬ ‫العامة مكان ًا شاغر ًا يستغله‬ ‫التجار والباعة لبيع المواد‬ ‫الغذائية الفاسدة وغيرها ‪.‬‬ ‫هذه المظاهر التي ال يخفى‬ ‫على أحد مردودها السيء‬ ‫سواء على االقتصاد الليبي‬ ‫ومظهر الدولة عامة‪ ،‬وما‬ ‫يرتكبه هؤالء ضعاف النفوس‬ ‫من تالعب وغش في المواد‬ ‫التي تعد قوت اإلنسان‬ ‫وأقل مطالبه في الوقت‬ ‫الحالي السؤال المطروح هنا‬ ‫من سينقذ المواطن الليبي‬ ‫وغذائه من التالعب؟ وهل‬ ‫هناك فع ًال خططا للحكومة‬ ‫لدعم الجهات المسؤولة‬ ‫رقابي ًا وضبطي ًا؟ وهل يعلم‬ ‫ضعاف النفوس أنه كما تدين‬ ‫تدان وأن ما يتم تداوله في‬ ‫األسواق الليبية من مواد‬ ‫فاسدة ال محالة أنها ستطال‬ ‫بيته وأبناءه ؟‬

‫ت��ح��ق��ي��ق وت��ص��وي��ر ‪:‬‬ ‫أمل نورالدين‬

‫صحيفة (ليبيا الجديدة) مستمرة‬ ‫في فتح هذا الملف الخطير وتبحث‬ ‫دائ��م� ًا ع��ن اإلج��اب��ات التي يطرحها‬ ‫ال��ش��ارع الليبي ح��ول أي��ن الجهات‬ ‫المسؤولة؟ ولهذا أجرينا ح��وارات مع‬ ‫بعض المسؤولين وكانت البداية‬ ‫مع مدير إدارة الرقابة على األغذية‬ ‫واألدوي������ة ب��ط��راب��ل��س المهندس‬ ‫«عبدالمجيد سليمان» والذي استهل‬ ‫حديثه قائ ًال ‪ :‬إن اختصاصنا األصيل‬ ‫يتمثل في الشق الفني‪ ‬وذلك بالرقابة‬ ‫والمتابعة‪  ‬لكل ما يدخل األراض��ي‬ ‫الليبية من م��واد غذائية وغيرها‪ ‬‬ ‫و ذلك عبر‪ ‬القنوات الرسمية‪ ‬للدولة‬ ‫وما يستتبع ذلك من إجراءات تتمثل‬ ‫في سحب العينات وإع��داد التقارير‬ ‫بشأنها‪  ‬إلث��ب��ات م��دى مطابقتها‬ ‫م��ن ع��دم��ه وف��ي ح��ال��ة مطابقتها‬ ‫للمواصفات‪  ‬يتم اإلفراج عنها ‪ ،‬وإذا‬ ‫ثبت العكس يتم إتالفها وفق لجان‬ ‫مختصة تابعة إلدارة الرقابة ‪.‬‬ ‫وأك���د سليمان ب��أن إدارة الرقابة‬ ‫بفروعها البالغ عددها عشرة فروع على‬ ‫مستوي ليبيا تعمل جاهدة على رقابة‬ ‫ومتابعة كل ما يعرض في األسواق‬ ‫المحلية من بضائع س��واء المنتجة‬ ‫محلي ًا أو المستوردة وذلك بالتنسيق‬ ‫مع جهاز الحرس البلدي باعتباره الجهة‬ ‫الضبطية المختصة ‪.‬‬ ‫وذكر بأن مسألة األغذية وما يعتريها‬ ‫م��ن مشاكل م��ن ال��ت�لاع��ب والغش‬ ‫أصبحت تقل بعض الشيء في اآلونة‬ ‫األخيرة على ما كان عليه في السنوات‬ ‫السابقة نتيجة لغياب األم��ن وعدم‬ ‫ضبط الحدود وغير ذلك مما كان يمهد‬ ‫الطريق لضعاف النفوس للتالعب‬ ‫بصحة المواطن الليبي وسالمته !‪.‬‬ ‫وقال‪ :‬بأن مشكلة األمن وانعدامها‬ ‫تقف عائق ًا أمامنا وتعيق عملنا في‬ ‫الرقابة والمتابعة وذلك من جراء ما‬ ‫يتعرض له األعضاء التابعين للرقابة‬ ‫من تهديد وغير ذلك ‪.‬‬ ‫ورد ًا ع��ل��ى ت��س��اؤل��ن��ا ح���ول م��دى‬ ‫تعاون الجهات المختصة والحكومة‬ ‫معهم ذكر بأن هناك تعاونا ولكنه‬ ‫ي��ظ��ل م���ح���دودا ودون المستوى‬ ‫ال����ذي يمكننا م��ن م��ح��ارب��ة ه��ذه‬ ‫الظاهرة ‪ ،‬خاصة ظ��اه��رة التالعب‬ ‫باألغذية ‪ ،‬فهذا األم��ر يعد تالعبا‬

‫‪،،‬‬

‫مشكلة األمن‬ ‫وان���ع���دام���ه‬ ‫ي��ق��ف ع��ائ��ق� ًا‬ ‫أم������ام ع��م��ل‬ ‫الرقابة‬

‫‪،،‬‬

‫اسماعيل القجة‬

‫عبد المجيد سليمان‬ ‫باألرواح وإثراء على حسابهم ‪.‬‬ ‫ون��وه سليمان ب��أن مشكلة الغش‬ ‫التجاري أو تغيير الصالحية أو بيع‬ ‫المواد الفاسدة وغير الصالحة تحتاج‬ ‫م��ن الجميع التصدي لها ‪ ،‬خاصة‬ ‫المواطن باعتبار أن درج��ة وعيه‬ ‫وإدراكه لخطورة هذه األطعمة على‬ ‫صحته وصحة أبنائه تجعله يمتنع‬ ‫عن اقتنائها حتى ولو بيعت بأقل‬ ‫األثمان ويساعدنا في أداء مهامنا ‪.‬‬ ‫وف�����ي ذات ال���س���ي���اق ك�����ان ل��ـ‬ ‫(ليبيا الجديدة) لقاء مع مدير فرع‬ ‫جهاز الحرس البلدي لمدينة طرابلس‬ ‫باعتبارها الجهة الضبطية المختصة‬ ‫العقيد« إسماعيل قجة »و الذي بدأ‬ ‫حديثه مستا ًء م��ن مسألة المواد‬ ‫الغذائية الفاسدة والتالعب فيها‬ ‫سواء من خالل التغيير في صالحيتها‬ ‫أو الغش في كنها ومصدرها وغير‬ ‫ذلك ‪.‬‬ ‫و ق���ال ب���أن ج��ه��از ال��ح��رس أصبح‬ ‫بشكل شبه يومي يضبط كميات‬ ‫كبيرة من المواد الغذائية الفاسدة‬ ‫واألي��ام الماضية كانت خير دليل‬ ‫على ذل��ك ‪ ،‬فقد تم خ�لال مداهمة‬ ‫مخزن (لسوق الكريمية)و قد تعرض‬ ‫الفريق المختص لمواجهة وإطالق نار‬ ‫عشوائي مما ترتب عليه إصابة أحد‬ ‫أعضاء الحرس ‪.‬‬ ‫ونوه القجة بأن هذا السوق قد سبق‬ ‫وأن ضبط بداخله كميات كبيرة من‬ ‫المواد الغذائية الفاسدة ولكن لألسف‬ ‫لم تتخذ أية إجراءات حياله ‪.‬‬ ‫وق��ال ب��أن قضية الغش التجاري‬ ‫ه��ي قضية وطنية تتطلب حسا‬ ‫عاليا من المسؤولين وتضافر كافة‬ ‫الجهود ووضع استراتيجيات فاعلة‪ ‬‬ ‫من أجل مواجهة سلبيات وتحديات‬ ‫هذه الظاهرة الخطيرة وذلك للحفاظ‬ ‫على أداء اقتصادنا الوطني والسالمة‬ ‫العامة‪ ،‬وحماية البيئة االستثمارية‬ ‫واالستهالكية والناتج القومي‪.‬‬ ‫ون���وه ب���أن ال��ت��ج��اوزات الصحية‬ ‫والبيئية والتالعب لم تقف عند حد‬ ‫المواد الغذائية ‪ ،‬فقد تم خالل األيام‬

‫الماضية ضبط شركة لتصنيع المياه‬ ‫مخالفة للشروط والمواصفات ‪ ،‬فمن‬ ‫خالل التفتيش عليها تم العثور على‬ ‫مالبس متعفنة داخل الخزان الخاص‬ ‫بتعبئة المياه في القوارير ‪.‬‬ ‫ون��اش��د القجة الجهات المختصة‬ ‫بأن ما يتوفر لجهاز الحرس من قوة‬ ‫مادية وبشرية التتناسب البتة مع‬ ‫ما يضطلع به هذا الجهاز من مهام‬ ‫واختصاصات وم��ا يعج ب��ه الشارع‬ ‫الليبي من مظاهر غير حضارية للباعة‬ ‫المتجولين وسوء عرض وتخزين السلع‬ ‫الغذائية وغير ذلك ‪.‬‬ ‫وذكر بأن تقييمنا للوضع في الفترة‬ ‫األخ��ي��رة الحظنا ب��أن ه��ذا األم��ر بدأ‬ ‫يقل‪،‬ولكنه كما سبق وأسلفنا أنه‬ ‫متوقف على م��دى وع��ي وت��ع��اون‬ ‫المواطن في محاربة هذه الظاهرة ‪.‬‬ ‫الكل يشير ب��أن العامل األساسي‬ ‫للقضاء على هذه الظاهرة يكمن في‬ ‫مدى وعي المواطن ومحاربته لهذه‬ ‫الظاهرة ‪ ،‬وأن ال ينساق وراء ما يباع‬ ‫في األسواق مهما كانت أثمانها ‪ ،‬بل‬ ‫يجب عليه التأكد منها ولهذا كان لنا‬ ‫وقفة لرصد آراء المواطنين وكانت‬ ‫هذه أهم اآلراء ‪.‬‬ ‫المهندس «زي��اد العمري» والذي‬ ‫نوه بأن الموضوع يتكون من شقين ‪:‬‬ ‫ال���ش���ق األول ي��ت��ع��ل��ق ب��ال��دول��ة‬ ‫ومؤسساتها‪،‬والشق الثاني يتعلق‬ ‫بمؤسسات المجتمع المدني ودورها‪،‬‬ ‫فالدولة أو ًال يجب أن تقوم ب��دور‬ ‫ال��م��راق��ب ف��ي ك��ل األوق���ات لضمان‬ ‫صحة ال��م��واط��ن م��ن خ�لال غذائه‬ ‫اليومي والحد من انتشار األغذية‬ ‫الفاسدة وغيرها ‪،‬أما عن دور مؤسسات‬ ‫المجتمع المدني فيقع على عاتقها‬

‫مفتاح معتوق‬

‫زياد العمري‬

‫صبري لطفي العالم‬

‫‪،،‬‬

‫ال����ت����ج����اوزات‬ ‫الصحيةوالبيئية‬ ‫وال���ت�ل�اع���ب لم‬ ‫يقف عند المواد‬ ‫الغذائية فقط‬

‫‪،،‬‬

‫دور توعية المواطن ومتابعة الجهات‬ ‫ذات االختصاص في تنفيذ القوانين‬ ‫ومعاقبة أصحاب األنفس المريضة‬ ‫الذين يهمهم الكسب وبكافة الطرق ‪.‬‬ ‫وذكر «مفتاح معتوق» رئيس قسم‬ ‫الموسيقى والمسرح‏ في إدارة النشاط‬ ‫المدرسي بوزارة التربية والتعليم‏ بأنه‬ ‫يجب على اإلعالم وضع برامج مركزة‬ ‫للمواطن يكون لها ال��دور األول في‬ ‫محاربة دخول المواد الغدائية غير‬ ‫الصالحة لالستهالك والتأكد من طرق‬ ‫التخزين والعرض‪ ،‬ومدى خطورتها‬ ‫اآلنية والمستقبلية على صحته‪.‬‬ ‫وق��ال المواطن « حمزة دب��وس »‬ ‫بأنه يجب أو ًال توعية المجتمع الليبي‬ ‫بخطر المواد الغذائية التي لم يراعي‬ ‫فيها شروط التخزين والعرض ‪،‬وكذلك‬ ‫المواد التي يتم التالعب بها من خالل‬ ‫التغيير في صالحيتها ‪.‬‬ ‫ونوه دبوس بأنه إلى جانب ذلك يجب‬ ‫تفعيل لجنة التفتيش عن األغذية‬ ‫بشكل فعلي وبكفاءة عالية وتوفير‬ ‫كافة اإلمكانيات لها حتى تتمكن هذه‬ ‫الجهات من أداء واجبها على أكمل‬ ‫وجه‪.‬‬ ‫وق��ال ال��م��واط��ن « صبري لطفي‬ ‫العالم» إنه يقع على عاتق المواطن‬ ‫مسؤولية أن يأخذ الحيطة والحذر في‬ ‫التعامل مع قوت يومه‪ ،‬وأال يتهاون‬ ‫في هذه المسألة ‪،‬بل يجب عليه التأكد‬ ‫من كنه وصالحية كل ما يبتاعه من‬ ‫مواد‪ ،‬وذلك ألن هناك من هم ضعاف‬ ‫النفوس من التجار الذين ال هم لهم‬ ‫إال جني األم��وال على حساب صحة‬ ‫وسالمة المواطن ‪.‬‬ ‫وأضاف أن الحرب على بلدنا الحبيبة‬ ‫أص��ب��ح��ت ت��رت��ك��ب ب��أب��ش��ع األف��ع��ال‬ ‫ومن بينها تهريب المواد الفاسدة‬ ‫عبر ال��ح��دود والتالعب بصالحيتها‬ ‫وغير ذلك‪،‬ولهذا يجب على الجهات‬ ‫المسؤولة أن تعي خطورة المرحلة وما‬ ‫يستتبعها من إرهاق لخزينة الدولة‬ ‫والمواطن من جراء ذلك‪.‬‬ ‫ونوه « ناصر زواوه » صاحب محل‬ ‫جملة بأنه متواجد بشكل يومي في‬ ‫(س��وق الكريمية )وأن ما يشاهده‬ ‫يعتبر كارثة ‪،‬أول شيء العمالة الذين‬ ‫كانوا يعملون في السوق واآلن نجد‬

‫أكثرهم قاموا بفتح محالت وطبع ًا‬ ‫أكثرهم ليسوا متعلمين وهمهم‬ ‫الوحيد هو جمع المال بكافة الطرق‬ ‫ول���و ك���ان ذل���ك ع��ل��ى ح��س��اب صحة‬ ‫المواطن الليبي ‪.‬‬ ‫وأضاف بأنهم في األغلب يقومون‬ ‫ببيع بضاعتهم بأية طريقة وفي‬ ‫كثير من األحيان يقومون بتالعب‬ ‫وتغيير الصالحية وبالتأكيد أن ذلك‬ ‫ال يعني أن بعض الليبيين ال يقومون‬ ‫بذلك ‪،‬ول��ك��ن المشكلة تكمن في‬ ‫األجانب ألنه يعلم جيد ًا أنه سيرجع‬ ‫ل��ب�لاده ‪،‬ول��ه��ذا هو غير مستعد أن‬ ‫يصرف أو يدفع إيجار مخزن ‪،‬فيقومون‬ ‫بتخزين بضائعهم ف��ي أم��اك��ن غير‬ ‫صحية وفي منازلهم وكثير ًا ماتجد‬ ‫المخزن موجودا فوق السقف وطبع ًا‬ ‫القوارض والجرذان منتشرة هذا من‬ ‫جهة ‪،‬ومن جهة أخرى البضائع التي‬ ‫تكون معروضة في الشارع وتحت‬ ‫أشعة الشمس ‪،‬ومن المعلوم أن هناك‬ ‫من األطعمة التي تتأثر وبشكل كبير‬ ‫بكافة العوامل الطبيعية وتحتاج إلى‬ ‫ظروف تخزينية مناسبة ‪.‬‬ ‫ونوه« عيسي مختار» مواطن بأنه‬ ‫على الرغم من أن مركز المواصفات‬ ‫والمعايير القياسية بليبيا يقوم‬ ‫بإصدار كل سنة مواصفات وشروط‬ ‫تخضع لها المواد الغذائية وتحدد‬ ‫نوعية المواصفات التي تسمح له‬ ‫أن تكون موجودة بالسلع والصباغات‬ ‫المستخدمة وأي��ض � ًا التحاليل مما‬ ‫يعزز عمل اللجان التي تعمل على‬ ‫التفتيش وإعطاء الموافقة ‪ ،‬إال أننا‬ ‫نجد األسواق الليبية مكتظة بما هو‬ ‫ال يستوفي والشروط الموضوعة ‪.‬‬ ‫وقالت « أسماء نصيب» مواطنة‬ ‫إن مشكلة المواد الغذائية وتبعاتها‬ ‫أكبر من مجرد مشكلة سوء التخزين‬ ‫والعرض والتالعب في الصالحية وغير‬ ‫ذلك ‪،‬فهناك مشكلة عمليات التهريب‬ ‫للمواد الغذائية عبر الحدود والموانئ‬ ‫ف��ي ظ��ل غ��ي��اب ال��ض��ب��ط األم��ن��ي‬ ‫وإدخالها إلى األسواق دون تحليل أو‬ ‫تفتيش وتصبح بعد ذلك في متناول‬ ‫المستهلك الذي ال يعلم مصدرها أو‬ ‫مكوناتها ‪.‬‬ ‫وأرجعت ذلك إلى غياب وعي المواطن‬ ‫والذي نجده مقب ًال عليها دون قراءة‬ ‫النشرة التفصيلية على المغلفات‬ ‫أو التأكد من مدة الصالحية ‪،‬وهذا‬ ‫يساعد على انتشار تلك المواد بتزايد‬ ‫ويكون المواطن الليبي في النهاية‬ ‫ه��و الضحية لشجع وطمع ضعاف‬ ‫النفوس!‪.‬‬ ‫وأخير ًا يبقى الدور األهم بيد الحكومة‬ ‫وذلك من خالل تفعيل مراكز الرقابة‬ ‫على األغ��ذي��ة ودع��م��ه��ا بالمعدات‬ ‫المتطورة وال��ت��ي تساعد الكشف‬ ‫على هذه المواد‪ ،‬كما يجب االهتمام‬ ‫أكثر بجهاز الحرس البلدي فهو الجهة‬ ‫المخولة بمتابعة مراكز البيع من‬ ‫محالت وأسواق وغيرها‪.‬‬


‫شركة غان للتجارة‬ ‫والتنميـة المساهمــة‬ ‫دعوة اجتماع الجمعية العمومية لش��ركة‬ ‫غان للتجارة والتنمية المس��اهمة‬

‫يدعو مجلس إدارة شركة غان للتجارة والتنمية المساهمة‬ ‫أعض��اء الجمعي��ة العمومي��ة لعق��د اجتم��اع ع��ادي يوم‬ ‫‪ 2013-11-25‬عند الساعة ‪ 10‬العاشرة صباحاً بمقر الشركة‬ ‫وذلك لمناقش��ة جدول األعمال التايل ‪:‬‬ ‫‪ - 1‬مناقش��ة تقرير مجلس اإلدارة‪.‬‬ ‫‪ - 2‬مناقش��ة تقرير هيئة المراقبة ‪.‬‬ ‫‪ - 3‬مناقش��ة الميزانية العمومية المنتهية يف ‪2011-12-31‬م ‪.‬‬ ‫‪ - 4‬مناقش��ة تقرير المراجع الخارجي ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬مناقش��ة أوضاع مصنع مياه غان التابع للش��ركة‪.‬‬ ‫‪ - 6‬تعيين المراجع الخارجي لمراجعة حسابات الشركة عن‬ ‫س��نتي ‪2013-2012‬م ‪.‬‬ ‫‪ - 7‬إعادة تش��كيل مجلس اإلدارة وهيئة المراقبة ‪.‬‬ ‫الثالثاء‬ ‫‪‬‬ ‫‪ - 8‬مايس��تجد من أعمال ‪.‬‬

‫العدد (‪)266‬‬

‫العدد (‪)258‬‬

‫السنة الثانية‬

‫السنة الثانية‬

‫‪ 16‬صفحة‬

‫‪1527‬شوال‬ ‫شوال‪1434‬‬ ‫هـ‬ ‫‪ 1434‬هـ‬ ‫سبتمبر‬ ‫أغسطس‪2013‬‬ ‫‪223‬‬ ‫‪ 2013‬مم‬

‫الثمن‪500 :‬‬ ‫صفحة درهم‬ ‫‪ 16‬‬

‫الثمن‪500 :‬‬

‫عن ليبيا‬ ‫شركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫شركة ليبيا‬ ‫تصدر‬ ‫المحدودة‬ ‫المحدودة‬ ‫الجديدةالجديدة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫يومية مستقلة شاملة‬

‫بالحقوق‬ ‫واستخدام القوة‬ ‫نسبةبالنعرات‬ ‫تنديدات‬ ‫للمطالبة ‪٪ 15‬‬ ‫تص��ل إلى‬ ‫الجهويةفي ل�يبي�ا‬ ‫البط�الة‬ ‫وزير العمل‪:‬‬


‫اعالن‬

‫العدد(‪)312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪10‬‬

‫لجنة العطاءات الرئيسية‬

‫إعالن عن مناقصةعامة رقم(‪)MTC 32/ 2013‬‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الرئيسية بشركة الخليج العربي للنفط ‪ ،‬عن رغبتها في طرح مشروع تجديد وترميم مبنى‬ ‫نادي العاملين القديم بحقل الحمادة ‪.‬‬ ‫وصف مختصر للمشروع‪:‬‬ ‫تجديد مبنى النادي القديم بحقل الحمادة (‪ .)NC-8‬مطلوب‬ ‫تنفيذ العمل في األماكن التالية‪ :‬غرفة الترفيه – منطقة‬ ‫التخزين – منطقة متعددة األغراض – دورة المياه –‬ ‫المدخل الرئيسي – قسم القهوة والشاي‪.‬‬ ‫العمل المطلوب على النحو التالي‪:‬‬ ‫تثبيت بالط األرضيات الجديدة في كامل المبنى‪.‬‬ ‫إزالة الطالء القديم‪.‬‬ ‫إصالح أي شروخ وتطبيق نظام طالء جديد وفقا لإلجراءات‬ ‫المعتمدة‪.‬‬ ‫استبدال اإلضاءة واألسالك الكهربائية‪.‬‬ ‫استبدال جميع النوافذ والفواصل ‪.‬‬ ‫فعلى المقاول توريد وتركيب كافة المعدات والمواد النجاز‬ ‫واجباته التعاقدية كما هو مبين بكراسة العطاء والشروط‬ ‫العامة والخاصة والمواصفات الفنية ‪......‬الخ‪.‬‬ ‫فعلى كافة الشركات المتخصصة والتي لديها الرغبة الصادقة‬ ‫في المشاركة في هذه المناقصة على أن تكون لديها الكفاءة‬ ‫والقدرة والخبرة السابقة والتخصص في المجال المذكور أعاله‬ ‫وذلك للمشاركة في العطاء المطروح‪ ،‬أن يكون معلوما لديها‬ ‫بأن فترة التقدم لسحب مستندات العطاء ستكون خالل الفترة‬ ‫الواقعة من يوم الثالثاء الموافق ‪2013/ 12 /03‬م إلى يوم‬ ‫الخميس الموافق ‪2013/ 12 / 05‬م من الساعة ‪ 12.00‬ظهر ًا‬ ‫وحتى الساعة ‪14.00‬ظهر ًا وذلك بالتسليم المباشر لمندوبيها‬ ‫الذين يجب عليهم ملء نموذج التسليم المرفق إلحضاره‬ ‫جاهز ًا في وقت الحق عندما يحين موعد التسليم لتسهيل‬ ‫وتسريع اإلجراءات لسحب كراسة العطاء من المكتب رقم (‪)4‬‬ ‫بلجنة العطاءات الرئيسية – المبنى الجديد – بمقر الشركة‬ ‫الرئيسي بالكيش بمدينة بنغازي ‪ ،‬وذلك مقابل مبلغ مالي‬ ‫قدره ألف (‪ )1000‬دينار يدفع بصك مصدق غير قابل للترجيع‬ ‫صادر عن أحد المصارف العاملة في ليبيا لصالح شركة الخليج‬ ‫العربي للنفط وال يسمح بسحب كراسة العطاء إال للمتقدمين‬ ‫القادرين على توفير المستندات المطلوبة وفق ًا للشروط‬ ‫التالية ‪-:‬‬ ‫‪1‬ـ أن يحوز المندوب المخول بسحب كراسة العطاء مستندا‬

‫رسميا صادرا من الجهة التي يمثلها‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ على الراغبين في التقدم للعطاء إحضار مايفيد تخصص‬ ‫المتقدم وخبرته السابقة مدعمة بالمستندات الدالة على ذلك‬ ‫بما في ذلك صورا من محاضر تسليم المشاريع المنفذة للجهات‬ ‫المستفيدة‪.‬‬ ‫‪ - 3‬صورة من رخصة مزاولة النشاط سارية المفعول‪.‬‬ ‫‪ - 4‬صورة من مستخرج رسمي حديث من السجل التجاري‪.‬‬ ‫‪ - 5‬صورة من شهادة قيد بالغرفة التجارية سارية المفعول‪.‬‬ ‫‪ - 6‬شهادة إثبات سداد الضريبة( سارية المفعول)‪.‬‬ ‫‪ - 7‬صورة من عقد التأسيس‪.‬‬ ‫‪ - 8‬صورة من النظام األساسي‪.‬‬ ‫‪ - 9‬صورة من اتفاقية المشاركة – إذا سبق للشركة وأن‬ ‫اندمجت أو انضمت إلى شخص معنوي أخر – مصدقة من‬ ‫السلطات المحلية المختصة أو تلك التي بدولة المقر – إذا‬ ‫كان الطرف األخر في اتفاقية المشاركة أجنبي ومعتمدة من‬ ‫السفارة الليبية بدولة المقر‪.‬‬ ‫‪- 10‬إذن مزاولة النشاط من الوزير المختص بالنسبة للشركات‬ ‫األجنبية ‪.‬‬ ‫‪ - 11‬يقبل المشارك في العطاء ويسهل إجراء الزيارة الميدانية‬ ‫لمقر شركته من قبل مندوبي شركة الخليج المخولين لالطالع‬ ‫على كافة اإلمكانيات المادية والبشرية المتوفرة لديه‪.‬‬ ‫ـ يجب تقديم العرض في (‪ )3‬مظاريف منفصلة‪،‬مغلقة بالشمع‬ ‫األحمر ومختومة بختم مقدم العرض مع بيان اسم المشروع‬ ‫ورقم المناقصة واسم الجهة المشاركة على كل مظروف بخط‬ ‫واضح بحيث يحتوي المظروف األول على عرض مالي مسعر‬ ‫من أصل وصورة ‪ ،‬والمظروف الثاني يحوي عرض ًا فني ًا من‬ ‫أصل وصورة ‪ ،‬كما يجب أن تكون صالحية العرض ثالثة(‪)3‬‬ ‫شهور من تاريخ اإلقفال المبين في هذا اإلعالن ‪ ،‬ويتضمن‬ ‫المظروف الثالث عرض ًا مالي ًا غير مسعر ‪ ،‬دون ذكر السعر وإال‬ ‫يرفض إذا احتوي سعر ًا ‪ ،‬يكون متضمن ًا الشروط المالية‬ ‫وطريقة الدفع المطلوبة مع ضرورة الموافقة التامة على‬ ‫الشروط العامة للتعاقد لشركة الخليج العربي للنفط دون أدنى‬ ‫تحفظ وذلك كشرط أساسي للمشاركة في العطاء ويقدم من‬ ‫أصل وصورة مرفق ًا به الضمان االبتدائي‪.‬‬

‫ـ يجب على المقاول وعلى حسابه الخاص أن يقدم للشركة‬ ‫ضمانا ابتدائيا بقيمة (‪ 7,500.000‬د‪.‬ل) سبعة آالف‬ ‫و خمسمائة دينار ليبي ويجب أن يعد هذا الضمان كصك‬ ‫مصدق أو كخطاب ضمان أو كخطاب اعتماد تحت الطلب‬ ‫وأن يكون غير قابل لإللغاء وغير مشروط ومعزز من خالل‬ ‫مصرف ليبي من الدرجة األولى أو من خالل مصرف أوروبي من‬ ‫الدرجة األولى و مبلغ للشركة من خالل المصرف الليبي الخارجي‬ ‫بطرابلس أو من خالل المصرف البريطاني العربي التجاري‬ ‫بلندن ويسلم مع العروض ويجب أن يكون نص هذا الضمان‬ ‫مقبول لدى الشـركة و يتم ترجيعه لمن ال يرسو عليه العطاء‬ ‫ـ المشارك في المناقصة ملزم بتقديم ضمان حسن األداء في‬ ‫حالة رسو العطاء عليه على أن يكون ساري المفعول لمدة سنة‬ ‫من صدور شهادة اتمام العمل النهائية‪.‬‬ ‫ـ تقدم العروض خالل ساعات الدوام الرسمى إلى لجنة‬ ‫العطاءات الرئيسية بمقر شركة الخليج العربي للنفط‪-‬الكيش‪-‬‬ ‫بنغازي ص ب ‪ 263‬في موعد أقصاه الساعة ‪ 14.00‬ظهرا من‬ ‫يوم الثالثاء الموافـــق ‪ 2014-7-1‬م‬ ‫ـ سوف لن يقبل أي عرض اليلتزم مقدمه بالشروط واإلجراءات‬ ‫الواردة أعاله ‪ ،‬كما اليعتد بعرض أي مشارك في العطاء مالم‬ ‫يكن مماث ًال لموضوع المناقصة ويعبر بوضوح عن قدرة‬ ‫صاحب العرض في إنجاز العمل المطلوب بدقة متناهية ‪ ،‬وأن‬ ‫أقل األسعار لن يكون المعيار الوحيد لإلرساء ولشركة الخليج‬ ‫الحق في إلغاء العطاء دون ذكر األسباب ‪ ،‬كما ال تتحمل شركة‬ ‫الخليج العربي للنفط أية مصاريف تكبدها المشارك جراء إلغاء‬ ‫العطاء‪.‬‬ ‫ـ ألية استفسارات يمكن االتصال بأمانة سر لجنة العطاءات‬ ‫الرئيسية على العنوان التالي ‪-:‬‬ ‫لجنة العطاءات الرئيسية مكتب رقم (‪ )4‬المبنى الجديد ‪ ،‬مقر‬ ‫الشركة الرئيسي بالكيش –بنغازي – ليبيا ص ب ‪.263:‬‬ ‫بريد مصور ‪218-061-2229006‬‬ ‫هاتف ‪218--061 -402228931- :‬داخلي – ‪3883‬‬ ‫البريد االلكتروني ‪mtc @ agoco.com.ly‬‬ ‫مالحظات ‪ :‬يجب أن تعنون جميع المراسالت باسم رئيس‬ ‫لجنة العطاءات الرئيسية بشركة الخليج العربي للنفط‬


11

‫ ميالدية‬2013 ‫ نوفمرب‬21 ‫ هـ املوافق‬1435 ‫ حمرم‬17 ‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س‬

)312(‫العدد‬

‫اعالن‬

Main Tender Committee

Announcement Of General Tender No. (MTC 32\2013) The Main Tender Committee of Arabian Gulf Oil company desires of release a project of renewal of old recreation building at Hamada oil field. Brief Project Description: Renewal of the old recreation building at Hamada field (NC-8). The work should be carried out on the following places: main entrance area – storage area – multipurpose area – toilet – game room – coffee/tea section. The work required as follows: Install new floor tiles on all building. Removing existing paint. Repair any cracks and applying new coating paint system as per approved procedures. Install new lightings and electrical receptacles. Replace all windows and partitions. Contactor shall supply/install all required equipment, materials….etc to carry out the contractor’s obligation as outlined in Bid documents such as General condition / special condition, specification…etc). All specialized companies which have the true desire to participate in this tender ,and have the efficiency ,ability, previous experience and specialized in the above mentioned field , be notified that tender documents shall be withdrawn during the period from : Day: Tuesday, Corres.To: 03/12/2013 A.D To Day: Thursday, Corres. To: 05/12/2013 A.D, from: 12:00 P.M to: 14:00 P.M through a direct delivery to their representatives who have to fill the attached receipt form to be brought later on the date of delivery, in order to ease and speed the procedure to draw the tender booklet from the Main Tender Committeeoffice No. (4)-New building at the AGOCO headquarter- AlkiesBenghazi, upon an amount of money about (1000) Dinars .L.D paid through non refundable certified cheque issued by one of the working Libyan banks, for the benefit of the Arabian Gulf Oil company. However, the booklet is allowed to be drawn only by bidders capable of providing the documents requested according to the following terms: The representative shall be authorized to draw the tender booklet upon an official document, issued by the body he represents. Who desires to bid has to present the applicant’s qualification and previous experience, supported with documents of the related field ,including copies of the handing –over minutes of projects executed for the interested bodies.

A copy of work license.(Valid) A copy of a recent Commercial Record Extract .(Valid) A copy of record certificate of the Chamber of Commerce .(Valid) A proof of tax payment . (Valid) A copy of the decree of formation. A copy of the basic structure. A copy of a partnership agreement (if any)- if the company had incorporated or joined another legal person - certified by the local competent authorities or by those at the state headquarters-If the other party in the partnership agreement is a foreigner and approved by the Libyan embassy at the State Headquarters. A work permission from the competent ministry for the foreign companies. The participant is accepted in bid and shall facilitate the field visit procedures to his company's headquarter for the Arabian Gulf Oil company representatives who authorized to examine all his available material and human capabilities . The Tender should be submitted in (3) separated envelopes, closed with red sealing wax and with the stamp of the bidder, writing clearly the name of the project, the bid number and the name of the participating Body on each envelope. The first envelope should include a priced financial proposal (original + a copy), the second envelope includes a technical proposal (original + a copy). As well as the validity of the proposal shall be three months at least from the date of the closing date stated in this announcement. However, the third envelope should contain an un-priced financial proposal without price, do not mention the price, otherwise, it will be rejected and has to contain the required financial conditions and the required method of payment, with the necessity to agree on all AGOCO general terms and conditions____ In order to participate in the tender. However, it has to be submitted in (an original + a copy) attached with a preliminarily guarantee. The Contractor shall be at his own expense obtain and maintain for the Company a bid bond in an amount equal (7,500.00 L.D) Seven thousand and five hundred Libyan dinars Such Bond shall be established as an irrevocable, unconditional and con-

firmed Letter of Guarantee or Stand-by Letter of Credit through a First Class Libyan bank or through a First Class European Bank confirmed and advised to the Company through Libyan Foreign Bank (LFB)-Tripoli, or through British Arab Commercial Bank (BACB)-London and delivers with offers and must be the text of this guarantee acceptable to the company and is rewind to those who do not anchor the tender. The tender participant is obliged to provide good performance guarantee in the case of mooring tender valid for one year from the issuance of the final certificate of completion. The proposals shall be submitted during the official working hours to the main Tender Committee at the Arabian Gulf Oil company Headquarter- Alkeish- Benghazi- B.O. box 263 the dead line is : Time : 14:00 P.M \ Day: Tuesday, corresponding to: 07/01/2014 A.D Any proposal not complying with the above mentioned procedures shall not be accepted ,i.e. any offer which does not comply with such tender ,or not clearly reflects the ability of the bidder to execute the work in a required precision ,shall be ignored, and the lower prices shall not be the only standard for winning the bid .The Arabian Gulf Oil Company has the right to cancel the tender without stating the causes, as well as the Arabian Gulf Oil Company shall not bear any expenses incurred by the participant after the tender cancellation ,taking into account that all offers and the attached document submitted by the participant in this tender will be owned by the Arabian Gulf Oil Company, For any inquiries, please, contact the main tender committee secretariat on the following address: The Main Tender Committee –Office No.: (4 )-New buildingThe Company's main headquarter - Alkiesh- Benghazi – Libya - P.O.box:263Fax No.:218-61-2229006 Tell. No.: 218-061—2228931-44 –internal No.: 3883 E.mail address: HYPERLINK "mailto:mtc@agoco.com.ly" mtc@agoco.com.ly Note: All correspondence shall be addressed to the Head of The Main Tender Committee of the Arabian Gulf Oil Company. The Main Tender Committee


‫الريا�ضة‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫بمشاركة ‪ 12‬فريق ًا ‪..‬‬

‫‪12‬‬

‫األحد القادم انطالق دوري السلة بنظام املجموعتني‬ ‫أصدرت لجنة المسابقات العامة باالتحاد الليبى لكرة السلة‬ ‫خالل اليومين الماضيين جدول منافسات الجولة األوىل من‬ ‫الدوري الليبي لكرة السلة ‪ ، 2014 - 2013‬ووفقا للجدول‬ ‫ستكون االنطالقة يوم األحد القادم وستتواصل المباريات عىل‬ ‫مدى ثالثة أيام بثالث قاعات هي ‪ ..‬القاعة الكبرى بطرابلس‬ ‫‪ ،‬ومجمع سليمان الضراط ببنغازي ‪ ،‬وقاعة زوارة ‪ ،‬ويشارك يف‬ ‫دوري كرة السلة الجديد ‪ 12‬فريقا تم توزيعها عىل مجموعتين‬ ‫‪-:‬المجموعة األوىل ‪ :‬المدينة ‪ -‬األهيل بنغازي (حامل اللقب) ‪-‬‬ ‫التحدي‪ -‬االتحاد ‪ -‬الجزيرة ‪ -‬المروج ‪.‬‬ ‫المجموعة الثانية ‪ :‬األهيل طرابلس ‪ -‬الوحدة ‪ -‬الهالل‪-‬‬ ‫الشباب ‪ -‬اليرموك ‪ -‬النصر ‪ ،‬أما مواعيد وأماكن المباريات‬ ‫فهي عىل النحو التايل ‪:‬‬

‫مـن أجـل النهوض بلعبة الهوكي‬

‫عقد أعضاء االتحاد الفرعي طرابلس للعبة الهوكي‬ ‫خالل األي��ام الماضية اجتماعهم الثالث لهذا العام‬ ‫بعد إع��ادة تشكيلة االتحاد ‪ ..‬وتأتي سلسلة هذه‬ ‫االجتماعات المتكررة والمتالحقة والمتسارعة بغية‬ ‫الوصول ألهداف االتحاد للنهوض بهذه اللعبة ونشرها‬ ‫والوصول بها لمراتب متقدمة مرجوة ‪..‬وبعد أن عرض‬

‫رئيس االتحاد الفرعي للعبة خطته التي أعدها عىل‬ ‫األعضاء والمتمثلة يف برنامج إعداد دورات محلية‬ ‫بهدف الوصول لتشكيل فريق مدربين وفريق آخر‬ ‫لحكام اللعبة ومن ثم إقامة دورات خارجية للمتميزين‬ ‫منهم لزيادة تكوينهم الراقي ‪ ..‬والبرنامج يهدف‬ ‫الستقطاب متدربين ليكونوا يف المستقبل مدربين‬

‫وغيرهم ليكونوا حكام ًا للعبة وسيشتمل‬ ‫البرنامج عىل محاضرات نظرية وعلمية وتدريب‬ ‫واف لقوانين اللعبة‬ ‫عميل يف الميدان وشرح ٍ‬ ‫وكذلك كرة الهوكي ولباس الهوكي وميدان لعبة‬ ‫الهوكي والدخول للميدان ومحاضرات أخرى عن‬ ‫التنظيم وإدارة اللعبة وعن تنظيم المسابقات‬ ‫وكل مايتعلق بها بغرض التعريف بها تعريف ًا‬ ‫جيد ًا ومحاضرات أخرى عن علم النفس الرياضي‬ ‫وستكون هذه الدورات بمدد محددة وبطريقة‬ ‫مبسطة بهدف إع��داد مدربين وحكام للعبة‬ ‫مستقبليين وبما يمكن بعدها من زيادة تطوير‬ ‫اللعبة ومن إقامة دورات أخرى مكثفة راقية‬ ‫داخلية وخارجية يف المستقبل القريب ‪ .‬وتم‬ ‫االتفاق عىل ضرورة أن يكثف األعضاء جهودهم‬ ‫الستقطاب عناصر قادرة ومؤهلة واألهم فيها‬ ‫الرغبة األكيدة من قبل المتدربين لدخول مجال‬ ‫هذه اللعبة‪ .‬وتم االتفاق أيض ًا يف هذا االجتماع‬ ‫عىل تشكيل لجنة لتحديد العناصر المستهدفة‬ ‫لحضور الدورات ومخاطبة االتحاد العام للعبة‬ ‫بشأن اإلعداد لهذه الدورات ‪ .‬كما تقرر أن تتم مخاطبة‬ ‫االتحاد العام للعبة بطلب عقد اجتماع عام يف وقت‬ ‫قريب جد ًا للتشاور والتفاهم وتذليل الصعوبات التي‬ ‫قد تعترض اإلع��داد لهذه ال��دورات وانطالق النشاط‬ ‫الرياضي للعبة بشكل جيد وناجح ‪.‬‬

‫وكالء الالعبني يتحدون ضد مشروع الفيفا "املدمر"‬ ‫ح��ذرت جمعية وك�لاء الالعبين من‬ ‫المشروع الذي يخطط االتحاد الدويل‬ ‫لكرة القدم "الفيفا" لتطبيقه بدء ًا‬ ‫من فبراير عام ‪ 2015‬بمنح الوسطاء‬ ‫واألفراد غير المعتمدين تصريح ًا بالعمل‬ ‫وال��ت��دخ��ل يف عملية إج���راء صفقات‬ ‫نقل الالعبين من ن��اد إىل آخ��ر‪ ،‬وهو‬ ‫ما اعتبرته جمعية وك�لاء الالعبين‬ ‫تدمير ًا للمنظومة‪ ،‬واقترحت الجمعية‬ ‫االجتماع وتنظيم أنفسهم للقتال ضد‬ ‫خطة إص�لاح الفيفا القتحام الغرباء‬ ‫يف عالم ب��ورص��ة الالعبين‪ ،‬وعقدت‬ ‫الجمعية المسماة بـ ‪ AFA‬اجتماع ًا حضره‬ ‫بعض مسؤويل الفيفا األسبوع الماضي‬ ‫لمناقشة القضية‪.‬وتجري الجمعية‬ ‫محادثات مع االتحاد اإلنجليزي لتصبح‬ ‫هيئة تنظيمية برعاية من رابطة‬ ‫األندية اإلنجليزية المحترفة ورابطة‬ ‫الالعبين المحترفين التابعة لالتحاد‬ ‫اإلنجليزي‪.‬وقال رئيس جمعية وكالء‬ ‫الالعبين "ميل شتاين" يف حديثه‬ ‫للصحف البريطانية أن خطة الفيفا‬ ‫ستفتح األبواب أمام الالعبين واألندية‬ ‫إلفساد بورصة االنتقاالت والتقرب من‬

‫أي عدد من الناس‪،‬‬ ‫مضيف ًا "األف����راد‬ ‫غ��ي��ر ال��م��رخ��ص��ي��ن‬ ‫سيفسدون اللعبة‬ ‫إذا واف���ق الفيفا‬ ‫ع�ل�ى ت��ط��ب��ي��ق��ه‪،‬‬ ‫األمر سيكون أشبه‬ ‫بالشجار وال��ص��راع‬ ‫ع�ل�ى ال���ذه���ب يف‬ ‫ك��ال��ي��ف��ورن��ي��ا من‬ ‫جديد‪ ،‬الجميع سوف‬ ‫يذهب نحو الربع السريع وبالتايل القتل‬ ‫السريع من دون أي تفكير من أجل‬ ‫رفاهيتهم ورفاهية الالعبين واألندية"‪.‬‬ ‫وأكد ميل شتاين "كتبنا رسائل إىل نادي‬ ‫مانشستر يونايتد وأكرينجتون ستانيل‪،‬‬ ‫قلنا لهم ما نحن عليه اآلن‪ ،‬هذا هو ما‬ ‫يمكن أن يحدث‪ ،‬وهذه هي العواقب‬ ‫المحتملة‪ ،‬واقترحنا بعض الحلول وما‬ ‫يمكن أن يحدث لتاليف ما سيترتب عليه‬ ‫خطة الفيفا الجديد‪ ،‬ما نحاول القيام به‬ ‫التفاوض ومناقشة االتحاد اإلنجليزي‬ ‫وال��ف��ي��ف��ا وك���ل ش��خ��ص ل��ه مصلحة‬ ‫رئيسة إلنقاذ اللوائح"‪،‬وأنهى حديثه‬

‫"ال أستطيع أن أقول لكم ما ستكون عليه‬ ‫النتيجة‪ ،‬لكن يجب أن ننظم أنفسنا‬ ‫ذاتي ًا‪ ،‬ما سيحدث خال من المسؤولية‬ ‫تماما م��ن الفيفا‪ ،‬ال��س��م��اح ألف��راد‬ ‫ال يمتلكون المؤهالت أو الخبرة لتمثيل‬ ‫العب ما يف نقله أو عقد مفاوضات‪،‬‬ ‫كما سيكون من غير المسؤول السماح‬ ‫لشخص ما غير مؤهل تمثيل العب ما‬ ‫يف المحكمة‪ ،‬فيفا تجاهلونا تمام ًا‪ ،‬لقد‬ ‫قاموا باستشارة المحاميين األوروبيين‬ ‫ال��ذي��ن ي��ق��ول��ون ل��ك ال يمكن فرض‬ ‫ممارسة العمل الجديد دون تشاور‪ ،‬كان‬ ‫هناك تشاور من الصفر بين "الفيفا"‬ ‫ووكالء الالعبين يف المملكة المتحدة" ‪.‬‬

‫األح��د ‪ 24‬نوفمبر ‪ :‬المدينة ‪ -‬األهيل بنغازي‪ ،‬القـاعة‬‫الكبرى الساعة ‪ 4‬مساء‪.‬‬ ‫األح��د ‪ 24‬نوفمبر‪ :‬التحدي ‪ -‬االتحـاد‪ ،‬مجمع سليمان‬‫الضراط الساعة ‪ 4‬مساء‪.‬‬ ‫االثنين ‪ 25‬نوفمبر‪ :‬األهيل طرابلس ‪ -‬الوحدة القاعة‬‫الكبرى الساعة ‪ 4‬مساء‪.‬‬ ‫االثنين ‪ 25‬نوفمبر‪ :‬الهالل ‪ -‬الشـباب‪ ،‬مجمع سليمان‬‫الضراط الساعة ‪ 4‬مساء‪.‬‬ ‫الثالثاء ‪ 25‬نوفمبر‪ :‬الجزيرة ‪-‬المـروج‪ ،‬قـاعة زوارة الساعة‬‫‪ 4‬مساء‪.‬‬ ‫الثالثاء ‪ 25‬نوفمبر‪ :‬اليرموك ‪-‬النصـر‪ ،‬القاعة الكـبرى‬‫الساعة ‪ 4‬مساء‪.‬‬

‫املنتخب الوطني ينهي معسكره‬ ‫الخارجي بتونس‬

‫اختتم منتخبنا الوطني األول لكرة القدم يوم أمس األول معسكره التدريبي‬ ‫الخارجي بمدينة سوسة التونسية والذي تواصل لمدة عشرة أيام أجرى خاللها‬ ‫مبارتين وديتين مع منتخبي النيجر وبنين ‪ ،‬حيث تعاد يف مباراته األوىل مع النيجر‬ ‫بهدف لهدف ‪ ،‬وحقق الفوز يف المباراة الثانية عىل منتخب بنين التي أقيمت‬ ‫بينهما ظهر االثنين الماضي بالملعب األولمبي بمدينة سوسة بنتيجة (‪.) 0 - 1‬‬ ‫وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق ركلة جزاء يف الدقيقة ‪ 13‬من الشوط األول‬ ‫نفذها بنجاح الالعب فيصل البدري ‪.‬‬ ‫يذكر أن منتخبنا الوطني يتوىل اإلشراف عىل تدريبه المدرب اإلسباني الجديد‬ ‫"خافيير كلمنتي" الذي يسعى صحبة طاقمه الفني إلعداد المنتخب الوطني األول‬ ‫للمشاركة يف نهائيات بطولة كأس إفريقيا للمحليين لسنة ‪ 2014‬التي ستقام يف‬ ‫جمهورية جنوب إفريقيا خالل شهر يناير من العام القادم ‪.‬‬

‫فرح يف الجزائر ‪ ..‬وبكاء يف مصر بعد التأهل لكأس العالم‬ ‫عادت أجواء الفرحة إىل شوارع العاصمة‬ ‫الجزائرية‪ ،‬بتأهل المنتخب الجزائري‬ ‫ع�لى حساب منتخب بوركينا فاسو إىل‬ ‫"مونديال" البرازيل ‪ ،2014‬حيث خرجت‬ ‫الجماهير يف ‪ 48‬والي��ة عبر رب��وع البالد‬ ‫تحتفي باإلنجاز التاريخي الكبير الذي حققه‬ ‫رفقاء قائد المنتخب مجيد بوقرة الذي‬ ‫أهدى الجزائريين هدف بطاقة العبور إىل‬ ‫بالد السامبا‪ .‬المفارقة هي أن صخرة الدفاع‬ ‫مجيد بوقرة هو الذي سجل هدف التأهل إىل‬ ‫مونديال البرازيل‪ ،‬عىل غرار قائد المنتخب‬ ‫الجزائري السابق‪ ،‬المدافع عنتر يحيى (‪ 30‬عاما)‬ ‫الذي أسهم يف تأهل الجزائر إىل جنوب أفريقيا‬ ‫‪.2010‬وف����ور إط�لاق الحكم ص��ف��ارة النهاية‬ ‫اهتزت شوارع العاصمة الجزائرية وكبرى المدن‬ ‫الجزائرية وهي تهتف باسم الجزائر وبـ" وان تو‬ ‫ثري فيفا ال لجيري" و أهازيج من قبيل " مبروك‬ ‫علينا ‪..‬هذي البداية ومازال مازال"‪.‬كما خرجت‬ ‫عائالت بأكملها عن بكرة أبيها ترقص عىل أنغام‬ ‫األغاني الرياضية‪ ،‬باإلضافة إىل استخدام أبواق‬ ‫الفوفوزيال التي اشتهرت يف المونديال األخير‬ ‫بجنوب إفريقيا‪ .‬كما أطلق األنصار األلعاب‬ ‫النارية يف السماء‪ ،‬ابتهاجا بما حققه أشبال‬ ‫المدرب البوسني وحيد خليلوزيتش ‪ ..‬وأعادت‬ ‫حرارة األجواء إىل المدن الجزائرية لتعيد من‬ ‫جديد فرحة مونديال جنوب أفريقيا عندما تأهلت‬

‫الجزائر عىل حساب مصر يف مباراة أم‬ ‫درم��ان‪ ،‬ويف مصر بكى "بوب براديل"‬ ‫المدير الفني لمنتخب مصر وهو يودع‬ ‫العبي الفراعنة‪ ،‬بعد مباراة الفراعنة‬ ‫وغانا‪ ،‬وقال براديل لالعبيه إنه تشرف‬ ‫بالعمل معهم‪ ،‬وأنه يراهم "األفضل يف‬ ‫التعامل عىل م��دار تاريخه"‪.‬براديل أنهى‬ ‫مشواره مع منتخب مصر‪ ،‬والذي امتد لعامين‬ ‫حقق فيهما نتائج مميزة عىل مستوى نسبة‬ ‫االنتصارات يف المباريات‪ ،‬وإخفاقا صريحا بعدم‬ ‫التأهل ألي بطولة كبرى‪.‬منتخب مصر أخفق يف‬ ‫الصعود لكأس أمم أفريقيا‪ ،‬ثم فشل يف الوصول‬ ‫لكأس العالم‪ ،‬وحرص براديل يف حديثه لالعبي‬ ‫مصر أن يشيد بما قدموه خالل فترة عمله‪،‬‬ ‫خاصة اللقاء األخير الذي فاز به الفراعنة عىل‬ ‫غانا بنتيجة ‪.1-2‬‬

‫بنغازي تحتضن‬ ‫بطولة التحرير‬ ‫للعبة الجولف‬ ‫ينظم االتحاد‬ ‫العام الفرعي للعبة الجولف‬ ‫ب��م��دي��ن��ة ب��ن��غ��ازي بطولة‬ ‫التحرير يومي السبت واألحد‬ ‫القادمين‪ .‬وستقام فاعليات‬ ‫ه����ذه ال��ب��ط��ول��ة بملعب‬ ‫جليانة وهي بطولة مفتوحة‬ ‫س��ي��ش��ارك فيها ع��دد كبير‬ ‫من محبي رياضة الجولف‬ ‫ببنغازي ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم احلرام ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪2013‬‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫بعد خروج مصر وتونس واألردن ‪..‬‬

‫الجزائر ممثل العرب الوحيد يف كأس العالم‬

‫تأهل منتخب الجزائر إىل ك��أس العالم‬ ‫بالبرازيل ‪ 2014‬بالفوز عىل بوركينا فاسو يف‬ ‫إياب الجولة الحاسمة بهدف‪ ،‬ويصعد بفضل‬ ‫قاعدة الهدف بهدفين‪ ،‬وتأهل الجزائريون‬ ‫لنهائيات ك��أس العالم للمرة ال��راب��ع��ة يف‬ ‫تاريخهم‪ ،‬مسجلين ممثل العرب الوحيد يف‬ ‫"مونديال" البرازيل بعد خروج كل المنتخبات‬ ‫العربية المتنافسة مثل تونس‪ ،‬ومصر من‬ ‫إفريقيا وخروج األردن من آسيا‪ ،‬وكان لقاء‬ ‫الذهاب قد انتهى بفوز بوركينا فاسو ‪،2-3‬‬ ‫ونجح مجيد بوقرة من تسجيل ه��دف فوز‬ ‫الخضر عىل ملعب مصطفى تشاكر يف الدقيقة‬ ‫‪ ،49‬وج��اء الهدف من ارتباك دفاعي داخل‬ ‫منطقة الجزاء‪ ،‬وحاول مدافع بوركينا فاسو‬ ‫إبعاد الكرة من عىل خط المرمى ارتطمت يف‬ ‫وجه بوقرة وسكنت الشباك‪ ،‬وكانت الجزائر‬ ‫ق��د تأهلت لكأس العالم بجنوب إفريقيا‬ ‫‪ 2010‬عىل حساب المنتخب المصري‪ ،‬ونجح‬ ‫يف التأهل لمونديال البرازيل ‪ 2014‬بإسقاط‬ ‫بوركينا فاسو‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫كريستيانو‬ ‫يقود‬ ‫الربتغال‬ ‫لكأس العالم‬

‫مصر تفوز ‪ ..‬وغانا تتأهل إىل كأس العالم‬

‫تأهّ ل المنتخب الغاني لكرة القدم إىل نهائيات كأس‬ ‫العالم ‪ 2014‬يف البرازيل‪ ،‬رغم خسارته أمام مضيفه المصري‬ ‫(‪ )2-1‬الثالثاء عىل ملعب الدفاع الجوي يف القاهرة‪ ،‬يف‬ ‫إياب الدور الحاسم من التصفيات اإلفريقية‪ ،‬حجزت غانا‬ ‫بطاقتها إىل النهائيات للمرة الثالثة عىل التوايل ويف‬ ‫تاريخها‪ ،‬بعد عامي ‪ 2006‬عندما بلغت الدور الثاني‪،‬‬ ‫و‪ 2010‬عندما كانت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ‬ ‫الدور نصف النهائي‪ ،‬سجّ ل هديف مصر عمرو زكي‬ ‫(‪ )25‬ومحمد ناجي جدو (‪ )83‬هديف مصر‪ ،‬وكيفن‬ ‫برينس بواتنغ (‪ )89‬هدف غانا‪ ،‬وكانت غانا قد فازت (‪)1-6‬‬ ‫ذهاب ًا يف كوماسي‪ ،‬وأنهى "الفراعنة" الشوط األول بهدف‬ ‫نظيف سجله عمرو زكي يف الدقيقة ‪ 25‬إثر ضربة ح ّرة لعبها‬ ‫محمد أبو تريكة من الناحية اليمنى وفشل الحارس يف‬ ‫اإلمساك بها لترتطم الكرة بعمرو زكي وتتهادى إىل داخل‬ ‫المرمى‪ ،‬وأضاع الفريق عدد ًا آخر من الفرص الثمينة وسط‬ ‫سيطرة شبه تامة عىل مجريات اللعب يف معظم فترات‬ ‫هذا الشوط‪ ،‬وواصل الفريق سيطرته يف الشوط الثاني‬ ‫ولكنه أهدر العديد من الفرص أيض ًا قبل أن يسجل‬ ‫البديل محمد ناجي جدو الهدف الثاني يف الدقيقة ‪ 84‬بعد‬ ‫تمريرة بينية رائعة من محمد صالح إىل جدو الذي سددها‬ ‫يف الشباك ببراعة‪ ،‬وجاء ر ّد المنتخب الغاني عبر البديل‬ ‫كيفن برينس بواتينغ الذي تابع عرضية جيان‬ ‫أسامواه بسهولة بعيد ًا عن الرقابة (‪.)89‬‬

‫كرواتيا بعشرة العبني تنهي‬ ‫املغامرة األيسلندية‬

‫تغلب المنتخب الكرواتي لكرة القدم عىل النقص العددي يف‬ ‫صفوفه وأنهى المغامرة األيسلندية وتأهل لنهائيات كأس العالم‬ ‫‪ 2014‬بالبرازيل بفوزه الثمين ‪/2‬صفر الثالثاء يف إياب الملحق‬ ‫األوروبي الفاصل بالتصفيات المؤهلة للبطولة‪ ،‬وحجز المنتخب‬ ‫الكرواتي البطاقة الثانية من الملحق األوروبي والمقعد الحادي‬ ‫عشر ألوروبا يف نهائيات كأس العالم القادمة ‪،‬كما أصبح المنتخب‬ ‫رقم ‪ 28‬الذي يحجز مكانه يف النهائيات‪ ،‬وتأهل المنتخب الكرواتي‬ ‫إىل النهائيات بالفوز ‪/2‬صفر عىل نظيره السويدي يف مجموع‬ ‫المباراتين حيث سبق للفريقين أن تعادال سلبيا يف مباراة الذهاب‬ ‫يوم الجمعة الماضي يف العاصمة األيسلندية ريكيافيك‪ ،‬وأنهى‬ ‫المنتخب الكرواتي الشوط األول لصالحه بهدف نظيف سجله‬ ‫النجم الكبير ماريو ماندوزوكيتش مهاجم بايرن ميونيخ األلماني‬ ‫يف الدقيقة ‪ ،27‬ولكنه تعرض للطرد يف الدقيقة ‪ 38‬ليضع فريقه‬ ‫يف موقف صعب‪ ،‬ورغم هذا‪ ،‬سجل المخضرم داريو سرنا هدف‬ ‫االطمئنان ألصحاب األرض يف الدقيقة ‪ 47‬ليقضي عىل آمال‬ ‫أيسلندا يف التأهل للمونديال للمرة األوىل يف التاريخ‪.‬‬

‫واصل البرتغايل كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد‬ ‫والمنتخب البرتغايل تألقه للمباراة الثالثة عشرة عىل‬ ‫التوايل سواء مع الريال أو مع البرتغال ‪ ،‬حيث نجح يف‬ ‫تسجيل ه��دف التقدم للبرتغال ع�لى حساب المنتخب‬ ‫السويدي يف ستكوهولم ‪ ،‬وبالرغم من أن إبراهيموفيتش‬ ‫رد سريع ًا عىل هدف كريستيانو بهدفين رائعين إال أن‬ ‫كريستيانو أبى أن يجعل األفضلية للنجم السويدي وسجل‬ ‫هو اآلخر هدفا ثانيا رائعا ثم سجل هدف ًا ثالث ًا‪ ،‬وبذلك‬ ‫يواصل النجم البرتغايل الرد بطريقته الخاصة عىل كل‬ ‫من يقلل منه أو ينتقده وخاصة بالتر الذي منذ أن أساء‬ ‫لكريستيانو والالعب يتألق ويبدع أكثر من أي وقت آخر‬ ‫فبهذه األه��داف الثالثة فإن كريستيانو يقود البرتغال‬ ‫للمونديال ‪ ،‬ليطرح السؤال مجدد ًا هل بربكم هناك من‬ ‫أحق منه بالكرة الذهبية ألفضل العب يف ‪.. 2013‬؟؟ ‪..‬‬ ‫ستظل اإلجابة حائرة إىل أن يتم الكشف عنها يف الـ‪14‬‬ ‫من يناير المقبل ‪.‬‬

‫اليونان تحجز مقعداً يف "مونديال" الربازيل‬ ‫لحق المنتخب اليوناني لكرة‬ ‫القدم بقافلة المتأهلين لنهائيات‬ ‫ك��أس العالم ‪ 2014‬بالبرازيل إثر‬ ‫تعادله الثمين ‪ 1-1‬مع مضيفه‬ ‫الروماني الثالثاء يف إياب الملحق‬ ‫األوروب�����ي ال��ف��اص��ل بالتصفيات‬ ‫المؤهلة للبطولة‪ ،‬وحجز المنتخب‬ ‫اليوناني المقعد األول من خالل‬ ‫الملحق األوروب����ي وه��و المقعد‬ ‫األوروب����ي ال��ع��اش��ر يف النهائيات‬ ‫وأص��ب��ح ال��ف��ري��ق رق���م ‪ 27‬ال��ذي‬ ‫ي��ح��ج��ز م��ق��ع��ده يف ال��ن��ه��ائ��ي��ات‪،‬‬ ‫وأك��د المنتخب اليوناني جدارته‬ ‫بالتأهل للمونديال البرازييل لتكون‬ ‫المشاركة الثانية له عىل التوايل‬ ‫يف بطوالت كأس العالم علم ًا بأنه‬ ‫تأهل من خالل الفوز ‪ 2-4‬يف مجموع‬

‫المبارتين بعدما ف��از ع�لى ملعبه‬ ‫ذهاب ًا ‪ 1-3‬ي��وم الجمعة الماضي‪.‬‬ ‫وه����ذه ه��ي ال��م��رة ال��ث��ان��ي��ة عىل‬ ‫التوايل التي يحجز فيها المنتخب‬ ‫اليوناني بطاقة تأهله للنهائيات‬ ‫عبر الملحق الفاصل حيث حقق ذلك‬ ‫ع�لى ح��س��اب منتخب أوك��ران��ي��ا يف‬ ‫تصفيات مونديال ‪ 2010‬بجنوب‬ ‫إفريقيا‪ ،‬وأنهى المنتخب اليوناني‬ ‫الشوط األول لصالحه بهدف سجله‬ ‫كونستانتينوس ميتروجولو يف‬ ‫الدقيقة ‪ 32‬ورد المنتخب الروماني‬ ‫يف الشوط الثاني بهدف التعادل‬ ‫ال����ذي س��ج��ل��ه ال�لاع��ب ال��ي��ون��ان��ي‬ ‫فاسيليوس توروسيديس عن طريق‬ ‫الخطأ يف مرمى فريقه يف الدقيقة‬ ‫‪.55‬‬


‫الفنية‬

‫العدد (‪)312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫إعداد ‪ :‬حـمـزة الـقـذافــي‬

‫الـمـمـثـل الـشاب مـكـرم الـيـسـيـر ُيـصرح ‪:‬‬

‫النفاق الفني هو سبب تدني مستوى الفن الليبي‬

‫هو شاب من الشباب‬ ‫الموهوبين في عالم الفن‬ ‫يعشق التمثيل بشكل‬ ‫عام والمسرحي منه بشكل‬ ‫خاص انطلقت مسيرته‬ ‫في إحدى دورات المسرح‬ ‫الجامعي في ‪ ، 2007‬حيث‬ ‫كانت االنطالقة بعمل‬ ‫( الزرداة )‬ ‫مع المخرج خليفة الحوات‬ ‫في مدينة الخمس‬ ‫شارك في عديد األعمال‬ ‫المسرحية التي حازت جوائز‬ ‫عدة داخل وخارج حدود‬ ‫الوطن بعضها نال جائزة‬ ‫العمل المتكامل وبعضها‬ ‫من حصد جوائز فردية ومن‬ ‫هذه األعمال( نواقيس )‬ ‫( هل تشعر بالبرد )‬ ‫( ال أستطيع) يعشق‬ ‫الكتابة األدبية والقصص‬ ‫القصيرة بشكل خاص‬ ‫أسلوبه مميز فوق خشبة‬ ‫المسرح تظهر موهبته‬ ‫حين تراه وستعرف أن له‬ ‫مستقب ًال في هذا العالم‬ ‫الكبير من الفنون بما يزخر‬ ‫به من شغف في طلب‬ ‫المزيد من التطور الذاتي‬ ‫وحب الوصول لطموحاته‬ ‫الفنية يمتاز بالصراحة في‬ ‫حديثه عن الفنون ولهذا‬ ‫اخترنا أن يكون ضيفنا‬ ‫اليوم في حوار خاص كان‬ ‫اللقاء فيه قد أجريناه في‬ ‫الجو عبر رحلة داخلية في‬ ‫طائرة وكان في الموعد‬ ‫بأجوبته حين سألناه‪.‬‬ ‫حــوار ‪ :‬حــمــزة الـقـذافــي‬

‫سؤال قد ال نبدأ به في العادة لكن لننطلق في‬ ‫الحوار من خالله‪:‬‬ ‫ما الذي تعلمته من المسرح في ستة‬ ‫سنوات وكيف ترى نفسك حتى اآلن ؟‬ ‫مع النتائج والمالحظات رفقة الجوائز التي تحصلنا‬ ‫عليها عبر مسرحيات كنت مشارك ًا فيها ‪ ،‬اعتبر‬ ‫نفسي الزلت أحبو في المجال إليجاد طريق لي في‬ ‫المسرح الذي يعتبر من األشياء المميزة في الحياة‬ ‫هو الشيء الذي يجعل من يحبه يعمل ويعمل وال‬ ‫يرضى عن حاله بسهولة ؛ ألنه عالم واسع وكبير من‬ ‫الخيال وربطه بالواقع ومحاولة إيصال شيء للناس‬ ‫دون وجود إعادة للعرض وال للمشهد عكس الكاميرا‬ ‫ربما ال أخفيك أنه صعب ولكن بقدر صعوبته تكمن‬ ‫متعته وروعته من خالل هذا التواصل المباشر مع‬ ‫الجمهور ‪.‬‬ ‫شاركت في عدة أعمال مسرحية قد‬ ‫نالت عديد الجوائز ‪ ،‬من تجربتك هل‬ ‫فعال أن الجائزة هي مقياس لنجاح العمل‬ ‫ألنها أحيانا تعتبر تتويج ًا لألفضل‬ ‫بين األسوأ أو ( أفضل السيئين ) ؟‬ ‫من تجربتي البسيطة من خالل رؤيتي وحضوري‬ ‫عديد المهرجانات الداخلية والخارجية ‪ ( ،‬ال‬ ‫أرى أن الجائزة هي مقياس للنجاح ألن مجملها‬ ‫معتمد على المحاباة ) ‪ ،‬قد ُظلمت عديد األسماء‬ ‫وأسماء أخرى تحصلت على جوائز ال تستحقها‬ ‫الجائزة ليست أي مقياس حقيقي لنجاح العمل‬ ‫المسرحي وهذا يتوقف على اللجنة التي تقوم‬ ‫بتقييم األعمال فربما تكون طريقة عملها‬ ‫مبنية على المصالح الشخصية مع بعض‬ ‫األسماء فتعطيها جائزة ‪ ،‬وال أعرف ما قيمة‬ ‫هذه الجائزة عندما تكون بهذه الطريقة ‪ ،‬في‬ ‫رأيي الشخصي الجائزة الحقيقية تتمثل في‬ ‫حضور الجمهور وفهمه لفحوى العمل المسرحي‬ ‫وهو أساس كل نجاح ‪.‬‬ ‫بعد مشاركتك في عدة مهرجانات كيف‬ ‫ترى مستوى المهرجانات المسرحية‬ ‫المحلية ؟ وهل فعال هي تقدم شيئ ًا‬ ‫للفنان الشاب أو للمتلقي ؟‬ ‫سأجيبك بما رأيت ‪ ،‬عند حضوري ألي مهرجان محلي‬ ‫أرى أن اإلمكانيات متوفرة نوع ما إلقامة عرس‬ ‫مسرحي متكامل ولكن ال يوجد تنسيق حقيقي‬ ‫لمهرجان بمعنى الكلمة ‪ ،‬لم ن َر ورش ًا نقدية وال‬ ‫عملية ‪ ،‬وال ندوات نقدية حول األعمال المقدمة‬ ‫في المهرجان وإن وجدت ال ترى الحضور بعدد‬ ‫المشاركين بل تراه مخجال جدا ‪ ،‬ألن عديد المشاركين‬ ‫انطبعت في ذاكرتهم أن المهرجان عبارة عن ( أكل‬ ‫وشرب وعرض ثم انتظار جائزة )‬ ‫هذا ناتج عن عدم وجود لجان مختصة حقيقية‬ ‫في التنظيم للمهرجانات ‪ ،‬فلو وجد الفنان ورش ًا‬ ‫ومحاضرات مفيدة حقا لما تركها ‪ ،‬وهنا الفرق بين‬ ‫مهرجان يقدم الفن وبين آخر يقدم األكل والشرب‬ ‫فعديد المهرجانات المسرحية تقدم األكل والشرب‬ ‫وال تقدم الفائدة الفنية الحقيقية ‪.‬‬

‫كيف ترى مستوى المسرح بشكل‬ ‫عام ؟ وخصوصا بما يقال إن المسرح‬ ‫الليبي هو عبارة عن محاوالت ال‬ ‫تكتمل صورتها عادة‪ ،‬فما رأيك ؟‬ ‫بعد مشاركتي فيما يقارب الستة مهرجانات خارجية‬ ‫أستطيع القول إننا نملك مسرح ًا ال بأس به بدليل‬ ‫تواجدنا في عديد المهرجانات بعدد من األسماء في‬ ‫التأليف واإلخراج واألداء والمكمالت األخرى ‪ ،‬ولو‬ ‫حاولنا أن نضع تصنيف ًا لمسرحنا بين الوطن العربي‬ ‫لكان مابين المرتبة الثالثة أو الرابعة ‪ ،‬أتفق معك‬ ‫بقول إنها محاوالت بدليل أن المستوى العام ليس‬ ‫ثابت ًا فعلى سبيل المثال ترى عم ًال مسرحي ًا جمي ًال‬ ‫ورائع ًا لمخرج معين تجده هو نفسه من قام بعمل‬ ‫بعده ال يرتقي للمستوى المطلوب وهكذا تجري‬ ‫األمور عادة ‪.‬‬ ‫في رأيك ‪ ،‬إلى ماذا ترجع أسباب‬ ‫هذا التذبذب في المستوى ؟ وأين‬ ‫هي الحركة النقدية مما يحدث ؟‬ ‫نعم هي الحقيقة بعينها ‪ ،‬اإلجابة في الشق األخير‬ ‫للسؤال نقص الحركة النقدية الفنية وربما انعدامها‬ ‫بشكل شبه كامل عن الساحة ‪ ،‬النتشار المجاملة‬ ‫والمحاباة على حساب قول الحقيقة ‪ ،‬الكثير من‬ ‫أصحاب هذه المهنة همهم شكر من يعرفونه حتى‬ ‫لو كان العمل الذي قام به ال يمت للفن بأي صلة‬ ‫وفي المقابل يتجاهلون أصحاب أعمال رائعة ذات‬ ‫مضمون فني جميل فقط ألنه غير معروف للجمهور‬ ‫أو غير مقرب منهم أو ألنه ال تجمعهم ( مصلحة )‬ ‫معه ‪ ،‬وهذا ما أسميه النفاق الفني ‪ ،‬فالنفاق‬ ‫الفني هو المشكلة األساسية في تدني مستوى‬ ‫الفن الليبي ‪ ،‬وكثير من العوامل األخرى منها قلة‬ ‫اإلنتاج وقلة الوعي العام بالمسرح ‪ ،‬وعدم ثبات‬ ‫الحركة المسرحية بشكل عام وعدم وجود مهرجانات‬ ‫ثابتة في موعد ثابت وعوامل أخرى ‪.‬‬ ‫لو قدم لك عرض لعمل مسرحي‪ ،‬النص‬ ‫فيه سيئ ولكن بمقابل مادي مغري‬ ‫فماذا يكون ردكـ ؟‬ ‫ربما ستكون إجابتي غريبة نوعا ما ‪ ،‬سأوافق على‬ ‫العمل ليس محبة في المال ‪ ،‬لكن ربما هذا المقابل‬ ‫المادي الجيد أستطيع من خالله أن أقوم بعمل‬ ‫فني أتمناه منذ زمن وبالشكل الذي أريده وأبحث‬ ‫عنه ‪ ،‬وبشكل عام الفكرة في ليبيا أن كثير ًا من‬ ‫األسماء الفنية تعيش من المسرح وهم ليسوا‬ ‫بفنانين وبدليل أن كثير ًا من األعمال يتم صرف‬ ‫مبالغ كبيرة لها ولكن عندما يتم عرض العمل‬ ‫ستعرف حينها أين ذهبت تلك األموال‬ ‫كيف ترى مستوى ما يقدم على‬ ‫التلفزيون من أعمال درامية أو ما شابه‬ ‫أتمنى التعليل مع اإلجابة ؟‬ ‫الدراما الليبية لم تصل إلى مكانها المطلوب‬ ‫ربما ال توجد دراما في األصل ‪ ،‬لعدة أسباب أولها‬ ‫وأهمها عدم وجود إنتاج بمعنى اإلنتاج الحقيقي‬ ‫المطلوب لنجاح أي عمل تلفزيوني أيضا لغياب‬ ‫الكفاءات الحقيقية وهو ما انعكس على الحالة‬ ‫النفسية للممثل الذي حين غابت عنه المنافسة‬

‫الفكرية والمادية أصبح ال يبالي بنوعية ما يقدمه‬ ‫للمشاهد ‪.‬‬ ‫من حديثك أنه ربما يقوم الممثـل بعمل‬ ‫مستوف الشروط الفنية‬ ‫غير جيد وغير‬ ‫ٍ‬ ‫ما السبب الذي يجعل الممثل أن يقوم‬ ‫بأداء هذه النوعية ؟‬ ‫أنا شخصيا حتى اآلن لم أقبل بهذه النوعية التي‬ ‫تتكلم عنها رغم أن العروض كانت عديدة ‪ ،‬ولكن‬ ‫بشكل عام عندما يكون هنالك ( خيارات ) ويختار‬ ‫الممثل النص الضعيف فالعيب حينها في تفكيره‬ ‫وليس من اآلخرين ‪ ،‬ولكن عندما ال يتوفر إال النص‬ ‫السيئ فلن يكون للممثـل غيره ‪ ،‬أما أن يعمل‬ ‫ويتواجد بأي شكل من األشكال أو أنه سيغيب‬ ‫لحين وجود النص الجيد على أقل تقدير ‪ ،‬أي أنك‬ ‫ستبقى من دون عمل ‪.‬‬ ‫أرى أنك تضع نوع ًا من التبرير لعمل‬ ‫سيئ ‪ ،‬ما الفرق بين أن يكون الممثل‬ ‫في عمل سيئ قد يفسد أسمه بين‬ ‫الناس وبين غيابه ‪ ،‬ربما غيابه يعتبر‬ ‫أفضل أليس كذلك ؟‬ ‫ال ليس تبرير ًا ‪ ،‬في الحقيقة أرى من وجهة نظري‬ ‫أن الممثـل ربما يشارك في عمل ويضيف إليه‬ ‫الكثير بلمسته الخاصة حتى وإن كان المخرج غير‬ ‫جيد أو النص كذلك ‪ ،‬لو وضعنا هذا الجانب على‬ ‫حدى وتكلمنا عن فائدة أن يستمر الفنان في‬ ‫االبتعاد لخمس أو ست سنوات عن الظهور ‪ ،‬ربما‬ ‫سلبيات هذا الشيء أكثر من فائدته ‪ ،‬ألنه بداخل‬ ‫هذا الفنان شيء سيتوقف عن النبض ‪ ،‬فخوضه‬ ‫هذه التجربة حتى إشعار آخر هو األفضل ‪.‬‬ ‫لو قمت بتحليل كالمك ‪ ،‬وقررنا أن‬ ‫نجيز صحته سنجد أنه ال ينطبق مع‬ ‫ما يحدث في الواقع ‪ ،‬فكل عام يشتكي‬ ‫المشاهدون والنقاد والمتتبعون من‬ ‫سوء األعمال وخاصة ما يعرض منها في‬ ‫رمضان‬ ‫ما الفائدة من تقديمها وماذا‬ ‫سيستفيد منها الفنان في األساس ؟‬ ‫أنا ال أعارضك أبدا في كالمك ‪ ،‬بل ربما يكون كالمك‬ ‫حقيقي ًا لكنه غير ملموس ‪ ،‬فإذا الجميع عمل بهذه‬ ‫الطريقة في ظل ما يحدث في الفن الليبي اآلن‬ ‫لن نرى مسرح ًا وال تلفزيون ًا وال أي أعمال درامية ‪.‬‬ ‫في آخر المطاف سيكون عم ًال شيئ ًا‬ ‫مهما كانت األسباب لكن لو كل فنان‬ ‫بدأ من نفسه ورفض كل ما يعرض‬ ‫عليه من أعمال سيئة سيحدث نوع من‬ ‫الضغط على المنتجين هذا إن وجدوا‬ ‫بمعناهم الحقيقي ؟‬ ‫لو تكلمت بشكل شخصي سأقول لك من هو‬ ‫مكرم اليسير لكي يقبل أو يرفض ‪ ،‬أقصد من‬ ‫ناحية االسم الفني وهذه هي المشكلة األساسية‬ ‫ألن أغلب من هم في الساحة ال يملكون اسم ًا‬ ‫فني ًا حقيقي ًا بغياب النجومية في بالدنا وللعلم‬ ‫إنني أرفض مبدأ العمل من أجل لقمة العيش‬ ‫في الفن ‪ ،‬وال أشجع احد على هذا المبدأ فالفن‬

‫أكبر من ذلك فهو دائما عبارة عن رسالة حقيقية‬ ‫ولذلك السيئ في نظري في أقل تقدير أن‬ ‫تقدم مضمون ًا وهدف ًا حتى لو كانت الطريقة‬ ‫خاطئة ‪ ،‬فالعمل الذي يقوم المخرج بإخراجه‬ ‫للناس بطريقة غير جيدة هذا ال يعتبر سيئا جدا‬ ‫وفي سياق حديثي للتنبيه فقط أريد أن أوضح‬ ‫أنني أتحدث عن الناس الذين يقومون بمحاوالت‬ ‫من أجل الفن وليس هؤالء الذين يقومون بأعمال (‬ ‫مشي حالك ) ألجل لقمة العيش كما يدعُـون ‪ ،‬أتكلم‬ ‫عن من يحاول صنع شيء ولكنه لألسف يجد عقبات‬ ‫كضعف اإلمكانيات و( مطبات ) من هذا القبيل ‪.‬‬ ‫ربما حديثـك اآلن يثبت نظرية العديد‬ ‫من متتبعي الحركة الفنية في ليبيا‬ ‫حين قالوا إن عديد ًا ممن يظهرون على‬ ‫الشاشات الليبية كان مجمل ظهورهم‬ ‫هو عبارة عن ظهور من أجل المال‬ ‫أو لنقول ( ألجل الرزق ) دون تقديم‬ ‫مستويات فنية ؟‬ ‫نعم شخصيا أرى أن أغلب من نراهم في مجال‬ ‫التمثيل والدراما هم ممن يقدمون أعماال ألجل‬ ‫لقمة العيش أو‬ ‫( ناس يسترزقوا من الفن ) دون تقديم أي أعمال‬ ‫فنية ترتقي للمشاهد الليبي الذي ينتظرهم كل‬ ‫عام من أجل أن يرى ما الجديد لديهم دون فائدة‬ ‫مع احترامي الشديد للقليل ممن يجمعون بين‬ ‫الفن الراقي واإلنتاج الجميل ‪.‬‬ ‫من المخرج الذي تتمنى العمل معه ؟‬ ‫أتمنى العمل مع محمد القديري وأحمد إبراهيم‬ ‫وعبد السيد آدم ‪.‬‬ ‫والمؤلف الذي تتمنى أداء عمل له ؟‬ ‫أتمنى المشاركة في عمل من مؤلفات علي الجهاني‬ ‫رحمه الله‬ ‫لو تم إجبارك على االختيار بين الجانب‬ ‫األدبي وبين المسرح فماذا تختار ؟‬ ‫أختار الجانب األدبي فالتأليف بشكل عام أفضله‬ ‫وخصوصا كتابة القصص القصيرة ‪ ،‬أرى فيها‬ ‫نفسي أكثر من التمثيل ‪.‬‬ ‫ما هي آخر األعمال المشارك فيها ؟ ‪ ،‬و‬ ‫بعدها لك المساحة في إنهاء هذا الحوار ؟‬ ‫أخر األعمال هوا عمل مسرحي من إعداد وإخراج‬ ‫األستاذ علي القديري بعنوان ( سكان الكهف ) قبل‬ ‫مدة بدأنا عمل التجارب عليه وسنقوم بعرضه في‬ ‫أحد المهرجانات الخارجية قريبا باسم مسرح جامعة‬ ‫المرقب ‪ ،‬في نهاية الحوار أشكر الصحيفة لمتابعتها‬ ‫وتشجعيها لي كما أحب أن أشكر األستاذ خليفة‬ ‫الحوات واألستاذ علي القديري ورفيقي الممثل‬ ‫المسرحي إبراهيم خير الله لوقوفهم معي منذ‬ ‫بدايتي ‪ ،‬المسرح يمثل حالة خاصة بالنسبة لي‪،‬‬ ‫أتمنى أن أرى المسرح الليبي في القمة وفي أعلى‬ ‫المراتب ‪ ،‬وهذا لن يحدث إال بتكاثف المعنيين‬ ‫بالمسرح بالوعي والحب فيما بينهم والحب للمسرح‬ ‫أوال وأخيرا ‪.‬‬

‫‪14‬‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 312‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪17‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 21‬نوڤمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ل‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫ح‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ج‬

‫م‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪ - 3‬علم مؤنث«معكوسة»‪-‬‬ ‫حرف موسيقي «معكوسة»‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫خ‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪ 4‬ـ يقذف «معكوسة»‪ -‬إدراك وفهم‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫‪ 5‬ـ لالستفهام‬

‫ف‬

‫ع‬

‫ف‬

‫ف ف ف‬

‫ة‬

‫ف‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪8‬‬

‫أفقياً وعمودياً‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ ينتمون لبلد آسيوي‬

‫‪2‬‬

‫‪ 2‬ـ وحدات زمنية ‪ -‬ركض‬

‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪ 8‬ـ فنان ليبي راحل‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫س‬

‫ل‬

‫ي‬

‫م‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ن‬

‫م‬

‫ي‬

‫م‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫م‬

‫ز‬

‫ح‬

‫ل‬

‫ق‬

‫ص‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ح‬

‫ص‬

‫م‬

‫ل‬

‫ا‬

‫حل الكلمة الضائعة‬ ‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫ز‬

‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫د‬

‫ل‬

‫د‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ن‬

‫م‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ت‬

‫م‬

‫ا‬

‫م‬

‫ا‬

‫ي‬

‫ت‬

‫ا‬

‫ج‬

‫ح‬

‫‪1‬‬

‫حل حرف املشرتك‬ ‫د‬

‫ا‬

‫ص‬

‫ص‬

‫زيرة‬ ‫ج‬

‫ح‬

‫س‬

‫ي‬

‫ن‬

‫م‬

‫‪-‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫ر‬

‫ا‬

‫ث و‬

‫د‬

‫نك‬

‫س‬

‫ي‬

‫و‬ ‫و‬

‫ل‪4‬‬

‫ي‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬

‫حل فوتوشيكي‬

‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫حل متاهة األرقام‬ ‫‪30‬‬ ‫‪/‬‬

‫‪+‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪36‬‬ ‫‪/‬‬

‫‪6‬‬

‫‪-‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪54‬‬

‫‪5‬‬

‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫=‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫=‬ ‫‪9‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪+‬‬

‫‪12‬‬

‫=‬ ‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪+‬‬ ‫‪x‬‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫ا‬

‫‪+‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪+‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫‪4‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫‪ 1‬ـ طابور‬ ‫‪ 2‬ـ من فروع الرياضيات‬ ‫‪ 3‬ـ يلعب‬ ‫‪ - 4‬الفترة‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫‪3‬‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪4‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫ز‬

‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫ـ ـة‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫ق‬

‫ليبي‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫‪2‬‬

‫‪ 1‬ـ بلد أفريقي‬ ‫‪ 2‬ـ جمل‬ ‫‪ 3‬ـ راية‬ ‫‪ 4‬ـ ضحكة خفيفة‬

‫‪5‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‬ ‫لكلمات التالية‪-:‬‬

‫‪3‬‬

‫‪ = 1+2+3‬بيت‬ ‫‪ = 3+1+4‬من نباتات الزينة‬

‫‪1‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬

‫ماركة ساعات يتكون اسمها من (‪ )4‬حروف إذا أخذنا‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫ما هي ؟‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫ب‬

‫ـ اشطب كل الحروف التي تظهر أكثر من مرة واحدة في األسطر‬ ‫األفقية‪.‬ـ في النهاية يتبقى عدد (‪ )6‬حروف تكون كلمة السر‬ ‫الضائعة ‪ ..‬وهي اسم ‪.‬أحد أيام األسبوع‪.‬‬

‫‪ 7‬ـ هادئ ‪ -‬أداةشرط‬

‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ 6‬ـ عجز «معكوسة»‪ -‬علم مذكر أجنبي‬

‫‪1‬‬

‫‪15‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫=‬ ‫=‬

‫‪10‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫سلَّم الكلمات‬ ‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫أ‬ ‫شهر‬ ‫موا عق‬

‫‪1‬‬

‫ر‬

‫ج‬

‫‪2‬‬

‫ن‬

‫ح‬

‫و‬

‫‪3‬‬

‫ز‬

‫ج‬

‫ا‬

‫ج‬

‫‪4‬‬

‫ن‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ا‬

‫‪ 1‬ـ َهـــ َّز‬ ‫‪ 2‬ـ من علوم اللغة‬

‫‪4‬‬

‫الب‬ ‫حث‬

‫ف‬ ‫ي األ‬ ‫نترن‬ ‫ل‬

‫ت‬

‫‪ 3‬ـ بلور‬ ‫‪ - 4‬بلد آسيـوي‬


‫الخمي�س‬

‫‪ 17‬محرم‬

‫‪ 1435‬هـ‬

‫‪ 21‬نوفمبر‬

‫‪ 2013‬م‬

‫مفهوم الدولة في مواجهة‬ ‫واقع "الكيانات الدول"‬

‫سليم يونس‬

‫ال يستطيع المتابع المدقق يف المشهد الليبي إال االعتراف‬ ‫بأن ما جرى ويجري إن هو إال النتاج الطبيعي للمسار الذي‬ ‫دفع��ت فيه ليبيا قس��ر ًا بعد هزيمة النظام الس��ابق ؛ عىل‬ ‫قاعدة أن النتائج تصنعها مقدماتها‪.‬‬ ‫فه��ل كان يمكن تص��ور أن يكون الحال م��ا هو عليه اآلن‬ ‫لو س��ارت األمور وفق المعايير والمحددات ‪ ،‬التي تؤس��س‬ ‫للدول��ة الليبي��ة القانونية المدنية ‪ ،‬التي تعيل من ش��أن‬ ‫الوط��ن والمواطن بصرف النظر ع��ن قبيلته أو منطقته‬ ‫أو إثنيته بعيد ًا عن هيمنة الميليشات المسلحة الجهوية‬ ‫ولذلك فإنه ليس غريبا أن يوصف ما نعيشه اآلن باعتباره‬ ‫التج�لي الموضوعي لغياب فكرة الدولة يف الواقع لدى هذا‬ ‫البع��ض‪ ،‬والذي هو والح��ال هذه نتاج االلتف��اف المتعمد‬ ‫منه��م ع�لى محددات الدولة لصال��ح الجماعة أو الحزب أو‬ ‫القبيلة أو المنطقة‪.‬‬ ‫وأي��ة ق��راءة موضوعي��ة للمش��هد الراه��ن سياس��ياً ‪ ،‬من‬ ‫ش��أنها أن تدل عىل تراجع مفهوم الوطن يف الواقع لديهم‬ ‫لصال��ح قي��م مصلحي��ة خاصة ‪ ،‬حي��ث تبرز بش��كل صارخ‬ ‫قي��م "عصبية" العائلة والمنطق��ة بمعناها الضيق لتعلو‬ ‫الوطن بأن يتم التعامل مع الوطن كغنيمة‪.‬‬ ‫فكم من منطقة أو مدينة باتت تحتكر ليبيا يف ذاتها بأن‬ ‫أصبحت لها سلطتها وأمنها وقرارها ‪ ،‬تتشرنق يف مواجهة‬ ‫اآلخرين عندما تختلف المصالح أو تبرز األزمات‪ ،‬وتتمترس‬ ‫خلف عصبيتها يف مواجهة مشروع الدولة‪.‬‬ ‫ومن ثم فإن انتش��ار القوى المس��لحة الت��ي تدين بالوالء‬ ‫لمناط��ق بذاتها بحيث يعلو الوالء القبيل والمناطق الوالء‬ ‫للدولة ‪ ،‬واإلصرار عىل تهميش مؤسس��ات الدولة الرسمية‬ ‫لصالح مش��اريعها وأجنداتها المحلي��ة هي وصفة وبامتياز‬ ‫لبروز الكيانات "القبلمناطقية" عىل حساب الوطن الواحد‬ ‫ذل��ك أنه ال يمكن الجمع أو القبول يف أية دولة من الدول‬ ‫بسلطات موازية تملك السالح واألمن والسجون‪ ،‬بما يهدد‬ ‫وحدة سلطات الدولة ‪.‬وأن تكون مرجعياتها؛ هي مناطقها‬ ‫بعي��دا عن اإلرادة الجامعة للش��عب ‪ ،‬ال��ذي ناضل من أجل‬ ‫أن تك��ون ليبيا الوطن فوق كل التقس��يمات المناطقية‬ ‫والقبلية ‪.‬‬ ‫وإن��ه ليصب��ح نوعاً م��ن االنفصام يف التفكير والممارس��ة‬ ‫أن يس��تمر االدعاء بوحدة الوطن والدولة يف حين تؤسس‬ ‫والمناطق لس��لطات توازي س��لطات الدولة‬ ‫بعض المدن‬ ‫ٍ‬ ‫الس��يادية ‪ ،‬بل وبدي�لا عنها واألمثلة ت��كاد تفقأ العيون‬ ‫شرقا وغربا وجنوبا ‪.‬‬ ‫ولعل ما جرى منذ أيام يف طرابلس الذي قالت فيه (سارة ليا‬ ‫ويتس��ن)‪ ،‬المديرة التنفيذية لقسم الشرق األوسط وشمال‬ ‫أفريقيا يف هيومن رايت��س ووتش‪“ :‬لقد دفع المواطنون‬ ‫الليبيون من أرواحهم ثمن التصرفات الطائشة لمليشيات‬ ‫غي��ر خاضعة للمس��اءلة"‪ .‬ثم قوله��ا "إن ليبيا بحاجة إىل‬ ‫ق��وات أمن ال تقف وتتفرج بينما تقوم المليش��يات بقتل‬ ‫المتظاهرين ال ُع ّزل”‪ .‬وه��و األمر الذي حدث كذلك من قبل‬ ‫يف بنغازي ‪ ،‬ليؤكد أنه إذا ما اس��تمرت هذه الميليشات يف‬ ‫كونها س��لطة تمارس دور ًا يصادر دور الدولة ‪ ،‬فإننا عندئذ‬ ‫س��نكون أمام " صوملة " ليبيا ‪ ،‬لصال��ح أجندات ومصالح‬ ‫ه��ذه القوى ‪ .‬وبما يتبع��ه ذلك من فوضى وخراب عىل كل‬ ‫المستويات‪ ،‬لألس��ف تغذيه نزعات البعض خدمة ألهداف‬ ‫قصيرة النظر‪.‬‬ ‫ليكون الس��ؤال هل يمك��ن أن يقبل أغلبي��ة الليبيين أن‬ ‫تح��ل المدن الدول بديال ع��ن الدولة الواحدة التي تحتوي‬ ‫كل الم��دن ؟ وه��ل يمك��ن أن يقب��ل الليبي��ون أن تذهب‬ ‫تضحياتهم هباء ولخدمة تقس��يم ليبيا بصرف النظر عمن‬ ‫يقول بعكس ذلك ألن الواقع هو أصدق من كل قول ‪.‬‬ ‫ث��م ه��ل يس��تطيع أن ينكر من يق��ول بغير ذل��ك ‪ ،‬أنه‬ ‫ال س��لطة للدولة عىل بعض الم��دن والمناطق يف الواقع ؟‬ ‫حتى وصل األمر أن هذه القوى المسلحة قد استقوت عىل‬ ‫الهيئات المنتخبة وأجبرتها عىل اتخاذ قرارات لصالح بعض‬ ‫القوى دون مراعاة ماذا يريد الشعب؟‪.‬‬ ‫وأخير ًا متى تس��مى األش��ياء بأس��مائها بعيد ًا عن الدوران‬ ‫حولها ‪ ،‬ألن ذلك التش��خيص إذا ما اقترن باإلرادة الجامعة‬ ‫للش��عب بالتص��دي لحال��ة الفوض��ى الت��ي خلقته��ا ه��ذه‬ ‫المليش��يات لكفيل بدحر مفهوم "الكيانات الدول" لصالح‬ ‫وض��ع ليبيا ع�لى طريق بن��اء الدولة الوط��ن الجامع لكل‬ ‫أبنائه دون تمييز أو تفرقة‪.‬‬

‫العدد (‪ )312‬السنة الثالثة‬

‫م����������و ق����ـ����ف‬

‫طرابلس قالت كلمتها‬

‫الع ّشة‬ ‫فرج َ‬ ‫‪faragasha@gmail.com‬‬ ‫عندم��ا انتفض��ت طرابل��س عاصمة مضمون اإلجابة‪ ،‬عندي‪ ،‬هو نفسه‪:‬‬ ‫الب�لاد‪ ،‬نص��رة النتفاض��ة بنغ��ازي طرابل��س ليس��ت أس��يرة خانع��ة‬ ‫عاصم��ة الث��ورة ي��وم‪ ،‬كان��ت لس��يطرة قوات القذايف الباطش��ة‪.‬‬ ‫تس��تجيب لن��داء كل ليبي��ا‪ .‬ولنحو طرابل��س جبه��ة مقاوم��ة مركزية‪.‬‬ ‫ستة أش��هر أحاطت بها أفتك قوات لكن ال سالح يصل إليها مثلما يصل‬ ‫الق��ذايف وحاصرته��ا زنق��ة زنق��ة‪ .‬إىل مصرات��ة م��ن بنغ��ازي ومالطا‬ ‫الكهرب��اء المقطوع��ة وطوابي��ر ع��ن طري��ق الجرافات الس��ريعة‪ .‬أو‬ ‫الكيلومترات ع�لى محطات البنزين كم��ا يص��ل إىل الزنتان ع��ن طريق‬ ‫وامبوبات الغ��از المنقرضة‪ .‬الخوف تون��س‪ .‬وكن��تُ واثق��ا وأن��ا أق��ول‬ ‫والرع��ب واالعتق��االت الدارج��ة إن ث��وار طرابل��س س��وف يح��ررون‬ ‫بالمئ��ات‪ ...‬وكان��ت تق��اوم بأل��ف مدينتهم عاصمة بالدهم من الداخل‬ ‫طريق��ة وطريق��ة‪ .‬بمقاتل��ة أجناد بأنفسهم‪ ،‬ثم يفتحون أبوابها للثوار‬ ‫الطاغي��ة تح��ت جن��ح الظ�لام يف القادمي��ن من خارجه��ا‪ .‬وكان أوائل‬ ‫أزق��ة أحيائها بعملي��ات خاليا نخبة الثوار القادمين إليه��ا من خاصرتها‬ ‫مقاومته��ا المحترف��ة‪ .‬بالزغاري��د الزاوية (غراد)‪ ،‬الذين كان منهم أول‬ ‫وأعالم االس��تقالل المرفوعة خلس��ة ش��هداء الثوار القادمي��ن من الخارج‬ ‫عىل بنايات الشوارع الرئيسة وفوق يف ب��اب العزيزي��ة وك��ذا يف ميدان‬ ‫الجس��ور‪ .‬كن��تُ أظهر ش��به يوميا‪ ،‬الش��هداء‪ .‬وبعد تحرير العاصمة عاد‬ ‫أثناء أح��داث ث��ورة ‪ 17‬فبراير‪ ،‬يف ثوار أس��طورة الزاوية التاريخية إىل‬ ‫قن��اة ليبي��ا األح��رار‪ ،‬وكلم��ا ُطلب مدينتهم‪ُ ...‬يش��رف الزاوي��ة وأهلها‬ ‫من��ي الحدي��ث حول تحلي��ل الوضع وثوارها أنها كانت أسطورة ثورة ‪17‬‬ ‫يف طرابل��س‪ /‬العاصم��ة‪ ،‬كان فبراير‪ ،‬وق��د كان ثوارها يف طليعة‬

‫المحاربي��ن الذين ش��اركوا يف تحرير‬ ‫العاصم��ة م��ن خارجه��ا‪ ،‬ث��م رجعوا‬ ‫بأنفة وتواض��ع إىل مدينتهم‪ .‬وأذكر‬ ‫أن أح��د أبرز قادة ثوار الزاوية اقترح‬ ‫أن يبق��ى ثوار الزاوي��ة يف طرابلس‬ ‫حت��ى ال يس��محوا لمن ه��م قادمين‬ ‫إليه��ا من مئ��ات الكيلومت��رات من‬ ‫الس��يطرة عىل قرارها السياسي‪ .‬لكن‬ ‫لم يجد اقتراحه آذاناً صاغية لحس��ن‬ ‫الح��ظ‪ .‬وحافظ��ت الزاوي��ة وأهلها‬ ‫عىل العالق��ة الطيبة م��ع طرابلس‬ ‫الج��ارة وأهله��ا‪ .‬وه��ي طرابل��س‬ ‫العاصم��ة‪ ،‬الت��ي ُيش��كل س��كانها‬ ‫ثل��ث س��كان ليبي��ا‪ ،‬مق��ام ل��كل‬ ‫الليبيي��ن‪ .‬لك��ن لي��س للمس��لحين‬ ‫الذي��ن دخل��وا إليه��ا تح��ت جن��ح‬ ‫التحري��ر ع�لى أنه��م ث��وار محررين‬ ‫تحول��وا إىل مليش��يات غازي��ة‬ ‫س��ابية‪ .‬وبالت��ايل يصب��ح م��ن حق‬ ‫أه��ل طرابل��س تحري��ر مدينته��م‬ ‫وعاصم��ة كل الليبيي��ن م��ن‬ ‫ميلش��يات الفاش��يين الجدد‪.‬‬

‫ثورة عروس البحر !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬ ‫ال يهم ‪ ..‬أربع��ون أو أربعمئة ‪ ،‬لكن طرابلس‬ ‫ل��ن تك��ون مرتع��اً للس�لاح ‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫باألم��س‪ ،‬رأين��ا أجس��اد المدنيي��ن الع��زل‬ ‫تتعمل��ق وهي تس��قط مضرج��ة بالدم ‪ ،‬وكم‬ ‫كان رص��اص األق��زام قزماً وه��و يتغول عىل‬ ‫المس��المين‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫باألم��س‪ ،‬أدرك��تُ ك��م ه��ي عظيم��ة ملحمة‬ ‫الف��داء‪ ،‬وك��م ه��و عظي��م الش��عب عندم��ا‬ ‫يعص��ف بالطغ��اة ‪.‬‬ ‫(‪)4‬‬ ‫باألمس بكينا نحن يف الشرق دماً عىل أبطال‬ ‫طرابلس وه��م يتصدون بأجس��ادهم العارية‬ ‫لمداف��ع الميم ط‪ ،‬وظللن��ا طيلة اليوم نلعن‬ ‫الرص��اص عندم��ا يخط��ئ الطري��ق ‪.‬‬ ‫(‪)5‬‬ ‫باألمس ‪ ،‬شاهدنا بداية النهاية للميليشيات‬ ‫وبداي��ة البداية لليبي��ا المدني��ة تـــولد من‬ ‫جدي��د‪.‬‬

‫رئاسة مجلس الوزراء‬ ‫المركز الوطني لدعم القرار‬

‫يعل��ن المرك��ز الوطني لدعم الق��رار التابع لرئاس��ة الوزراء‬ ‫عن طرح عطاء بش��أن تقديم خدم��ات النظافة والمقاهي‬ ‫لمق��راتالمرك��ز‪.‬‬ ‫فع�لى الش��ركات المتخصصة يف ه��ذا المج��ال والمرخص‬ ‫لها يف ذل��ك والقادرة عىل أداء هذا العم��ل االتصال بلجنة‬ ‫العطاءات بالمركز الكائنة بمقر مصرف االدخار واالستثمار‬ ‫العق��اري ال��دور الخام��س الواق��ع بالق��رب من ش��ارع عمر‬ ‫المخت��ار طرابلس وذلك الس��تالم كراس��ة ش��روط العطاء‬ ‫عىل أن يكون آخر موع��د لتقديم العروض نهاية دوام يوم‬ ‫الخمي��س المواف��ق ‪ ..2013-11-21‬وألي استفس��ار يرجى‬ ‫االتص��الع�لىالرق��م‪:‬‬ ‫‪0918956441- 0925655438‬‬ ‫لجن��ة العط��اءات‬

‫(‪)6‬‬ ‫باألم��س ‪،‬رأيتُ الخ�لاص ‪ ،‬وأدركت كم نحن‬ ‫قريب��ون من النجاة بليبيا من هاوية يريدون‬ ‫له��ا أن تتردى فيه��ا ‪ ،‬وما أرخص الدم عندما‬ ‫يك��و ن ثمن��اً لليبي��ا ا لد و ل��ة ‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫باألم��س‪ ،‬كان��ت "ع��روس البح��ر" تثور من‬ ‫جدي��د‪ ،‬وباألم��س أخبرتن��ي الع��روس أن‬ ‫مهره��ا أن ال ندف��ن الضحاي��ا ونن��ام ‪ ،‬بل أن‬ ‫ندف��ن الضحاي��ا ونس��تيقظ من جدي��د ‪ ،‬فال‬ ‫ميليش��يات بعد اليوم ‪،‬وال س�لاح خارج سالح‬ ‫الجيش ‪،‬وس��تزهو العروس بثوبها وستتطهر‬ ‫ذات ي��وم من رجس الفوضى ونقمة الس�لاح‬ ‫فق��ط ‪ ،‬التدفن��وا ضحاياك��م وتنام��وا م��ن‬ ‫جدي��د !!‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬

صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 312  

صحيفة ليبية يومية شاملة ، جريدة ليبية يومية شاملة