Issuu on Google+

‫العدد (‪)266‬‬

‫االربعاء الثالثاء‬ ‫‪‬‬

‫العدد (‪)258‬‬

‫(‪)304‬الثانية‬ ‫العدد السنة‬ ‫السنة الثانية‬ ‫الثالثةصفحة‬ ‫السنة ‪16‬‬ ‫صفحة‬ ‫‪16‬‬ ‫‪50024‬‬ ‫الثمن‪:‬‬ ‫صفحةدرهم‬ ‫‪500‬درهم‬ ‫الثمن‪500:‬‬ ‫الثمن‪:‬‬

‫شوال‬ ‫شوال‪1434‬‬ ‫‪ 1434‬هـهـ‬ ‫‪ 2‬محرم ‪1527‬‬ ‫‪ 1435‬هـ‬ ‫سبتمبر‬ ‫أغسطس‪2013‬‬ ‫‪ 6‬نوفمبر‪223‬‬ ‫‪ 2013‬مم‬ ‫‪ 2013‬م‬

‫‪‬‬

‫عن ليبيا‬ ‫شركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫شركة ليبيا‬ ‫تصدر‬ ‫ليبيا‬ ‫الجديدةشركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫شاملة‬ ‫مستقلة‬ ‫شاملة‬ ‫يوميةمستقلة‬ ‫يومية‬ ‫يومية مستقلة شاملة‬

‫المرغني ‪ :‬وزير العمل‪:‬‬

‫بالحقوق‬ ‫للمطالبة‬ ‫القوة‬ ‫واستخدام‬ ‫الجهوية‬ ‫بالنعرات‬ ‫تنديدات‬ ‫إلى ‪٪ 15‬‬ ‫تص��ل‬ ‫البط�الة في ل�يبي�ا‬ ‫حياة نسبة‬ ‫مهـددة‬ ‫بنغازي‬ ‫القضائيـة في‬ ‫أعضاء الهيئـات‬

‫ممنوع من التداول‪:‬‬

‫العبيدي‪:‬الطاقة بالمؤتمر الوطني‪:‬‬ ‫لجنة‬

‫بالـسكاكين!!‬ ‫ويطعن‬ ‫السـم‬ ‫يضعن‬ ‫‪..‬‬ ‫ولكـن‬ ‫صغيـرات‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫إنتاجنا من النفط يقترب من الصفر‬

‫تشكيل وحدات عسكرية على أساس جهوي أعاق بناء الجيش‬

‫العميــد أبوخمــادة يطلــب الدعم بعــد وقوع‬ ‫لتسفير‬ ‫والدته‪..‬مرفأدمجالزويتينة النفطي‬ ‫اشتباكات في‬ ‫خالل كلمته بجامعة الدول العربية‪:‬‬ ‫التشكيالت‬ ‫يناقش‬ ‫المؤتمر الوطني‬ ‫العسكريةمواطن‬ ‫مسلحة للنظر في مطالبهم‪:‬‬ ‫بمجموعةليبيا‬ ‫يستعينغرفة ثوار‬ ‫وإلغاء تكليف‬ ‫العاصمةالطائرات من المغادرة‬ ‫بتأمين لمنع‬ ‫بحسب تصريحاته ‪:‬‬

‫زيـدان لـن يستقيل مـا لم يقـرر المؤتمر إقالته‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫طلب قائد حرس المنشآت النفطية العميد " إدريس أبو خمادة"‬ ‫من وزارة الدفاع إرسال تعزيزات بعد حدوث اشتباكات يف مرفأ‬ ‫الزويتينة النفطي ‪.‬‬ ‫وقال العميد "إدريس أبو خمادة" لوكالة أنباء رويترز إن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫لمدةالمواطنين‬ ‫النار عىل‬ ‫أطلقوا‬ ‫جلسته مازالوا‬ ‫الذين‬ ‫المحتجين‬ ‫الثالثاء‬ ‫الميناءأمس‬ ‫داخلليوم‬ ‫الصباحية‬ ‫العام‬ ‫بقيامأسفرأحد‬ ‫اإلفريقية‬ ‫الجوية‬ ‫مسؤول بشركة‬ ‫الوطني مصدر‬ ‫رفع المؤتمر أفاد‬ ‫الزويتينة‪ ،‬ما‬ ‫مرفأ‬ ‫الخطوطمغادرة‬ ‫طالبوهم بسرعة‬ ‫المدنيين الذين‬ ‫السياسية حول‬ ‫الكتل‬ ‫بين‬ ‫والتنسيق‬ ‫الثالثإيقاف حركة‬ ‫البندمن أجل‬ ‫المسلحة‬ ‫ببعض ‪.‬العناصر‬ ‫باالستعانة‬ ‫المواطنين‬ ‫ساعة وذلك للتشاورعن إصابة أحد المواطنين‬

‫أليامليبيا‬ ‫األوضاع في‬ ‫يعلنونيطمئن‬ ‫المعلمونالخارجية‬ ‫وزير‬ ‫نظراءهعنعلىالعمل‬ ‫إضرابهم‬

‫المؤتمر بشأن‬ ‫محاولتهتفعيل‬ ‫المتعلقباءتبمناقشة‬ ‫تمكين والدته من‬ ‫بالفشلقرارعندما أراد‬ ‫المؤتمربعد أن‬ ‫يف جدول أعمالالطيران‬ ‫البراقوإلغاء‬ ‫عسكرية ‪،‬‬ ‫الطائراتوبأرقام‬ ‫واألمنية فرادى‬ ‫للطيران ‪.‬‬ ‫التابعة لشركة‬ ‫العسكريةمتن إحدى‬ ‫دمج التشكيالتالسفر عىل‬ ‫حركة طلب‬ ‫بناء عىل‬ ‫الطيران توقفت‬ ‫وذلك أن‬ ‫طرابلس اسمه‬ ‫العاصمة عدم ذكر‬ ‫بتأمينالذي فضل‬ ‫تكليف غرفة ثواروذكرليبياالمصدر‬ ‫الدويلبالمؤتمر ‪.‬‬ ‫طرابلسالكتل‬ ‫التواصل بين‬ ‫الطيران‪2‬المدني مما‬ ‫مصلحة‬ ‫من‬ ‫بتعليمات‬ ‫من أعضاء لجنة بمطار‬ ‫التتمة ص‬ ‫اضطر عدد من الطائرات للهبوط بمطار معيتيقة‪.‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫بشر‪:‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬

‫القوات البحرية تشرع في تعقب السفن قبالة‬ ‫الموانئ النفطية غير المصرح لها‬ ‫والشركات‬ ‫الليبية الدول‬ ‫األمنيةالقوات‬ ‫الغرفةرئاسة أركان‬ ‫ن ّبهت‬ ‫قبضها‬ ‫البحريةتنفي‬ ‫ببنغازي‬ ‫الجمعة‪..‬بعمليات ودوريات‬ ‫وحداتها شرعت يف القيام‬ ‫مصراتةبأن‬ ‫والوكاالت البحرية‬ ‫وسوق‬ ‫ال عداوة بين‬ ‫مسح واستطالع للمنطقة البحرية قبالة الموانئ النفطية الليبية‪:‬‬ ‫"السدرة ‪،‬منفذ‬ ‫وما حدث على‬ ‫األصيفروالتعليمات‬ ‫اغتيالتنفيذ ًا لألوامر‬ ‫عمليةالبريقة " ؛‬ ‫رأس النوف ‪،‬‬ ‫عرضياً‬ ‫كان‬ ‫الثالثاء‬ ‫ليلة‬ ‫الليبي ‪.‬‬ ‫وقيـادة الجيش‬ ‫الحكومة‬ ‫الصادرة من‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أن‬ ‫عبداللهالليبي‬ ‫بالجيش‬ ‫البحرية‬ ‫األمنيةالقوات‬ ‫الغرفةأركان‬ ‫باسملرئاسة‬ ‫الناطقبيان‬ ‫نفىوأوضح‬ ‫خاص‬ ‫ليبيا الجديدة ـ‬ ‫الزايدي‬ ‫بنغازي‬ ‫المشتركة‬ ‫وحداتها المكلفة بعمليات المسح واالستطالع والمنتشرة يف المياه‬ ‫العسكري‬ ‫المدعي‬ ‫اغتيال‬ ‫يف‬ ‫المتورطة‬ ‫الجهة‬ ‫بشأن‬ ‫المتداولة‬ ‫األنباء‬ ‫ً‬ ‫خص‬ ‫تصريح‬ ‫يف‬ ‫ا‬ ‫سابق‬ ‫العليا‬ ‫األمنية‬ ‫اللجنة‬ ‫رئيس‬ ‫بشر‬ ‫ّ‬ ‫أكد السيد هاشم الليبية قبالة الموانئ النفطية الليبية( السدرة ‪ ،‬رأس النوف ‪،‬‬ ‫األصيفر‪.‬‬ ‫يوسف‬ ‫السابق‬ ‫اشتباكات جرت‬ ‫الناقالتكانت‬ ‫بتفتيشالماضية‬ ‫قبل‬ ‫الليلة‬ ‫أحداث‬ ‫به ليبيا الجديدة أن‬ ‫المنطقة‪.‬‬ ‫الموجودة يف‬ ‫ستقوم‬ ‫البريقة)‬

‫مع‬ ‫التحقيق‬ ‫سريةله دور‬ ‫إىل كان‬ ‫األصيفر‬ ‫ألجواء لبالد‬ ‫ص‪2‬‬ ‫التتمة‬ ‫النصريفقوة‬ ‫الشطأنتابعة‬ ‫الزايدي طريق‬ ‫وأوضحأبي ستة‬ ‫بين بوابة يف منطقة‬ ‫الكويفية‪.‬‬ ‫الردع المشتركة عدد‬ ‫سجناء النسور "القوة الوطنية المشتركة" عىل‬ ‫وبينمنكتيبة‬ ‫بدايتها أصبح يف‬ ‫منذ‬ ‫فبراير‬ ‫‪17‬‬ ‫ثورة‬ ‫ساند‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫أن‬ ‫الزايدي‬ ‫وأكد‬ ‫خلفية اعتقال عناصر البوابة ألحد عناصر كتيبة النسور بسبب قيادته‬ ‫خطر‪ ،‬مشيرا إىل أن عديد الشخصيات تلقت تهديدات‪" ،‬تمول من‬ ‫حيازته ألية‬ ‫باإلضافةمنإىل‬ ‫لسيارة بدون لوحات‬ ‫حسب تعبيره‪.‬‬ ‫عدمالسابق"‬ ‫النظام‬ ‫ثبوتيةالمقربين‬ ‫أوراقبها بقايا‬ ‫الخارجوالويقوم‬ ‫للكتيبة‪.‬‬ ‫وتبعيته‬ ‫هوية تثبت شخصه‬ ‫الجديدة ‪:‬يوسف عيل األصيفر كان عضوا سابقاً بالمجلس‬ ‫ليبيا العقيد‬ ‫يذكر أن‬ ‫‪2‬‬ ‫ص‬ ‫التتمة‬ ‫أمن‬ ‫الغيورين عىل‬ ‫الوطني العام‬ ‫يهيب‬ ‫رئاسة‬ ‫بالمواطنين تأسيس‬ ‫تكون قبل إعادة‬ ‫المؤتمرعسكري‬ ‫إعالم جسم‬ ‫مكتب أول‬ ‫العسكري وهو‬ ‫وتوخي‬ ‫ضرورة‬ ‫المدعيووحدتهم‬ ‫االجتماعي‬ ‫وسلمهم‬ ‫التثبت مدعيا‬ ‫مقتله كان‬ ‫الوطنيةوقبل‬ ‫العسكري العام‬ ‫منصب‬ ‫وطنهموشغل‬ ‫األركان‪،‬‬ ‫الحذر فيما ينشر عىل صفحات التواصل وعدم التسرع يف مشاركة ونشر‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫للمنطقة‬ ‫عسكريا‬ ‫عاماما يظهر عىل هذه الصفحات ‪ ،‬وأصدق مثال عىل ذلك ما نشر من إن‬

‫المؤتمر الوطني العام يفند خبر تكليف درع‬ ‫الوسطى بتولي مهمة حرس المنشآت النفطية‬

‫تضارب األنباء حول تكليف السعيطي‬ ‫ببنغازيملي��ار دينار هربها‬ ‫العسكرية من ‪50‬‬ ‫بوش��اقور ‪ :‬أكثر‬ ‫آمراً للمنطقة‬

‫المؤتمر الوطني أصدر تكليفا لدرع ليبيا المنطقة الوسطى بتأمين‬ ‫الموانئ البحرية يف المنطقة الشرقية وعنونت له بقرار ( ‪ ) 77‬صادر‬ ‫عن المؤتمر الوطني مع إن قرارات المؤتمر قد بلغت ( ‪ ) 73‬قرارا فقط‬ ‫لسنة ‪ ، 2013‬وهو قرار مزور أخذ ديباجة قرار سابق عن طريق التزوير‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬بالفوتوشوب ‪ ،‬وهو تزوير خالص وكذب محض يجب عدم تصديقه قال‬ ‫آمراتصيبوا قوما‬ ‫فتبينوا أن‬ ‫فاسق بنبأ‬ ‫الذين آمنوا‬ ‫بشأن يأيها‬ ‫تعاىل ((‬ ‫السعيطي "‬ ‫جاءكمالله‬ ‫العقيدإن" عبد‬ ‫تكليف‬ ‫تضاربت التصريحات‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫ببنغازي ‪.‬ما فعلتم نادمين )) ‪.‬‬ ‫فتصبحوا عىل‬ ‫للمنطقة العسكريةبجهالة‬ ‫واألمنية‬ ‫بوشاقور أمس‬ ‫مصطفى‬ ‫قدر نائب رئيس‬ ‫الفتن‬ ‫السابقمدبري‬ ‫الليبيةمن كيد‬ ‫الحكومة ليبيا‬ ‫حفظ الله‬

‫أتباع النظام السابق للخارج‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن رئيس الحكومة المؤقتة " عيل زيدان " أمس األربعاء بأنه لن يستقيل من منصبه ما لم‬ ‫يقرر البرلمان أقالته ‪ ..‬معتبر ًا أن استقالته قد تؤدي إىل إحداث فراغ سياسي ال يمكن توفيره‬ ‫يف مدة قصيرة ويصبح وضع ليبيا مثل لبنان ‪ ..‬وقال زيدان يف مقابلة أجرتها معه قناة النبأ‬ ‫الليبية اإلخبارية نحن نعلم أن مهامنا محرقة ولكن سنضحي بأعراقنا وسمعتنا من أجل ليبيا‬ ‫وبعدها سأغادر غير آسف ‪.‬‬ ‫ونفى رئيس الحكومة بشدة أن يكون قد تدخل يف عمل وزارء حكومته أو احتكار صالحياتهم‬

‫‪ ..‬وقال أنا ال أراجع قراراتهم وأعدهم دائماً باالجتهاد واالنطالق‪.‬‬ ‫واعتبر أن أداء األمن يف بالده ضعيف نتيجة لضعف قدرات المواطن الليبي ‪ ..‬وقال نحن‬ ‫ال نستطيع تحقيق أي شيء دون المواطن الذي عليه أن يترك الزمن تنضج به األشياء ‪.‬‬ ‫ولفت إىل أن ما يحدث يف مصر قد يؤثر يف ليبيا إذا لم تتحد النخبة وتتضامن وتعمل عىل‬ ‫تفكيك األسلحة التي بيد القبائل والمدن وجعلت للدولة قوة السطوة ‪.‬‬ ‫وقال إذا قامت النخبة بذلك يمكننا تجاوز ما جرى يف مصر وإذا حدث العكس ستكون‬ ‫األحداث يف مصر لها أثر سلبي ونحن نسعى الحتواء المسألة ‪.‬‬ ‫من‬ ‫األرشيفحمراء‪AP.‬‬ ‫تصوير خليل‬

‫الغرفة‬ ‫األموالباسم‬ ‫الرسمي‬ ‫لتأمينأشخاص يف‬ ‫المشتركةمن قبل‬ ‫األمنية من بالده‬ ‫والمسروقة‬ ‫المهربة‬ ‫الناطقاألحد‬ ‫‪ ‬فبينما أعلن األول‬ ‫تصريح‬ ‫‪" 50‬ملياريف‬ ‫الزايدي‬ ‫السابق الله‬ ‫النظام " عبد‬ ‫مدينة بنغازي العقيد‬ ‫األنباء مليارا يف‬ ‫لوكالةبينها ‪30‬‬ ‫ليبي من‬ ‫دينار‬ ‫من‬ ‫بأكثر‬ ‫يومالعدد‬ ‫أصدرهذا‬ ‫المؤقتة يف‬ ‫الليبية أن وزير الدفاع بالحكومةتقرؤون‬ ‫االثنين قرار ًا يقضي‬ ‫سويسرا وحدها ‪.‬‬ ‫المصالحة‬ ‫وتحقيق‬ ‫شامل‬ ‫وطني‬ ‫حوار‬ ‫يف‬ ‫الشروع‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫مكثفة‬ ‫الجهود‬ ‫وأن‬ ‫‪:‬‬ ‫الجديدة‬ ‫ليبيا‬ ‫القذافي‬ ‫خيمة‬ ‫في‬ ‫وكانت نقابة المعلمين أصدرت بياناً صحفياً أكد فيه مكتب اإلعالم بالوزارة أن الدراسة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪ :‬تقرير ‪..‬غادة المشايخ‬ ‫واألمنية‬ ‫للمنطقة‬ ‫السعيطي " آمرا‬ ‫بتكليف عقيد " عبد‬ ‫عن ‪ 50‬مليار‬ ‫العسكريةال تقل‬ ‫"األموال المهربة‬ ‫"النبأ" إن‬ ‫اللهحديث لقناة‬ ‫وقال يف‬ ‫طمأن الوزير نظراءه العرب أن المؤتمر الوطني العام والحكومة المؤقتة يف الوطنية‪.‬‬ ‫الزوي‬ ‫ميلود‬ ‫عقيد "‬ ‫الخاصة‬ ‫القوات‬ ‫باسم‬ ‫الرسمي‬ ‫الناطق‬ ‫ببنغازي ‪ .‬نفى‬ ‫التربية‬ ‫بوزارة‬ ‫اإلعالم‬ ‫مكتب‬ ‫ويطمئن‬ ‫الليبية‬ ‫المدارس‬ ‫جميع‬ ‫يف‬ ‫ومنتظمة‬ ‫مستمرة‬ ‫األحد‬ ‫وحتى‬ ‫اليوم‬ ‫من‬ ‫ابتداء‬ ‫الدراسة‬ ‫تعليق‬ ‫ليبيا‬ ‫يف‬ ‫التعليم‬ ‫قطاع‬ ‫يف‬ ‫العاملون‬ ‫يعتزم‬ ‫بينها‬ ‫من‬ ‫الدول‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫يف‬ ‫وموزعة‬ ‫أشخاص‬ ‫بأسماء‬ ‫وهي‬ ‫دينار‬ ‫القدم‬ ‫لكرة‬ ‫المدرسية‬ ‫ليبيا‬ ‫بطولة‬ ‫الجديدة‬ ‫لليبيا‬ ‫الحمروش‬ ‫عدالة‬ ‫؟‬ ‫ليبيا‬ ‫في‬ ‫السالح‬ ‫على‬ ‫يسيطر‬ ‫من‬ ‫ليبيا يبذالن جهودا حثيثة من أجل التعجيل باستكمال بناء مؤسسات الدولة ووصف "عبدالعزيز" يف كلمته بالجلسة االفتتاحية لمجلس جامعة الدول‬ ‫عسكرياً‬ ‫حاكماً‬ ‫وأشار "‬ ‫بنغازي‬ ‫لمنطقة‬ ‫السعيطي "‬ ‫" تكليف عقيد "‬ ‫أمام‬ ‫مفتوحة‬ ‫ليبيا‬ ‫مناطق‬ ‫جميع‬ ‫يف‬ ‫المدارس‬ ‫أن‬ ‫الطالب‪،‬‬ ‫أمور‬ ‫أولياء‬ ‫كافة‬ ‫والتعليم‪،‬‬ ‫‪..‬‬ ‫فيها‬ ‫والنظر‬ ‫وتحقيقها‬ ‫لمطالبهم‬ ‫والتعليم‬ ‫التربية‬ ‫وزارة‬ ‫تستجيب‬ ‫حتى‬ ‫وذلك‬ ‫القادم‬ ‫شخصية‬ ‫‪400‬‬ ‫تملكها‬ ‫األموال‬ ‫"تلك‬ ‫أن‬ ‫وأضاف‬ ‫"‪،‬‬ ‫وبريطانيا‬ ‫سويسرا‬ ‫ً‬ ‫المدرسي‬ ‫الليبي‬ ‫المنتخب‬ ‫عناصر‬ ‫اختيار‬ ‫البطولة‬ ‫خالل‬ ‫تم‬ ‫‪..‬‬ ‫الكتابة‬ ‫مارست‬ ‫‪..‬‬ ‫دراستها‬ ‫الستكمال‬ ‫ليبيا‬ ‫غادرت‬ ‫بقتل‬ ‫السابق‬ ‫الباكستاني‬ ‫للرئيس‬ ‫ا‬ ‫رسمي‬ ‫التهم‬ ‫وجهت‬ ‫والدفاع‬ ‫األمن‬ ‫لقوات‬ ‫يمكن‬ ‫كيف‬ ‫رؤية‬ ‫الصعب‬ ‫من‬ ‫العربية الوزاري بالقاهرة األوضاع يف سوريا بأنها وصلت إىل منزلق خطير‬ ‫الليبية رغم التحديات األمنية والمؤسسية‪.‬‬ ‫المشتركة‬ ‫األمنية‬ ‫الغرفة‬ ‫رئاسة‬ ‫فقط‬ ‫يقتصر‬ ‫الزوي " أن التكليف‬ ‫‪ 10‬مليارات‬ ‫مليارين إىل‬ ‫بواقع ما‬ ‫عىلدول‬ ‫عدة‬ ‫وموزعةأنيف‬ ‫وسيظل دورهم‬ ‫الذين كان‬ ‫المعلمين‬ ‫األسلحة ـ‬ ‫شموعلهالعلم‬ ‫نتيجةللنهل من‬ ‫الطالب‪،‬‬ ‫كافة‬ ‫باالستجابة‬ ‫التعليم‬ ‫ووزارة‬ ‫الحكومة عامة‬ ‫بوتو فيه‬ ‫طالبت‬ ‫المعلمين‬ ‫منافسته نقابة‬ ‫حيث أصدرت‬ ‫قادمة ‪.‬‬ ‫استحقاقات دولية‬ ‫استخدامالذي‬ ‫القادمةوزارة‬ ‫تكليفها بمهام‬ ‫األشهرجراء خبر‬ ‫خاللبالذهول‬ ‫ستجرىأصيبت‬ ‫التي‬ ‫بياناًبنازير‬ ‫السابقة‬ ‫رئيسة‬ ‫بينقابلة‬ ‫وطنية‬ ‫قوة‬ ‫لقيام‬ ‫تتطور‬ ‫ليبيةالحالية‬ ‫وعطاؤهمإبادة‬ ‫وارتكاب جرائم‬ ‫المحرمة دوليا‬ ‫الكيماوية‬ ‫الثالثة‬ ‫المباشرة‬ ‫االنتخابات‬ ‫الوزراء أن‬ ‫وأشار إىل‬ ‫‪.‬‬ ‫بنغازي‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫واستالم‬ ‫تسليم‬ ‫يتم‬ ‫لم‬ ‫‪..‬‬ ‫الصحة‬ ‫‪.‬‬ ‫سياسي‬ ‫تجمع‬ ‫‪2007‬خالل‬ ‫عام‬ ‫اغتيلت‬ ‫للحياة‪.‬‬ ‫ليبي"‪.‬‬ ‫لتأمين مدينة دينار‬ ‫التفاصيل ص‪ 16‬التتمة ص‬ ‫المدنيينيفيفالبيان ‪..‬‬ ‫حسب ما جاء‬ ‫الليبيين ـ‬ ‫مفخرة وتاجاً لكل‬ ‫ومعنويا ‪..‬‬ ‫تقدير ماديا‬ ‫بإعدادوسوء‬ ‫المكلفةتهميش‬ ‫يعانونه من‬ ‫التدريس نظرا لما‬ ‫لمطالب أعضاء‬ ‫منطقة الغوطة الشرقية ‪.‬‬ ‫السكان‬ ‫جماعية ضد‬ ‫الدائم للبالد‪،‬‬ ‫الدستور‬ ‫مشروع‬ ‫التأسيسية‬ ‫هيئة الهيئة‬ ‫الختيار‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫‪ 9‬نـوفـمبر‬

‫‪4‬‬

‫أنسواليبياأوباما!‬ ‫الجديدة بأن كل حراك شعبي سلمي هو ظاهرة‬ ‫إيماناً من صحيفة‬ ‫نتوقع التي حرم منها‬ ‫الديمقراطية‬ ‫صحية تجسد شك ًال من أشكال ممارسة‬ ‫يتساءل البعض مستنكر ًا فع ًال لماذا‬ ‫الماضية‪.‬‬ ‫عقود إلسقاط األسد‪ ،‬وليس‬ ‫األربعة أوباما‬ ‫طيلةيصطف‬ ‫الشعب الليبي أن‬ ‫العكس‪ ...‬تعتزم (ليبيا الجديدة) ـ كصحيفة مستقلة تقف‬ ‫وانطالقاً من هذا المبدأ‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫د‪.‬بركات ‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫‪8‬‬

‫تعليم السجناء‬ ‫أكثر من‬ ‫موقفاألموال‬ ‫نتمنىكرة الطائرة‬ ‫مسابقة‬ ‫التعبير والمطالبة سلمياً‪ ..‬ونحن إذ ندعم هذه المبادراتآلية‬ ‫البناءة‬ ‫دينارطالما ينتهج السبيل‬ ‫مليارسياسي‬ ‫‪ 50‬تيار‬ ‫شعبي أو‬ ‫المهربةحراك‬ ‫الحياد من كل‬

‫إىل بناء وطن ـ أن تضع عىل صفحتها األوىل شعار حراك التاسع من نوفمبر‬

‫للقائمين عليها التوفيق والسداد ونشدد عىل ضرورة الحرص والثبات عىل‬

‫حدد االتحاد العام للكرة الطائرة شروط وآلية‬ ‫سيدرس النزالء ذات المناهج التي تدرس يف المدارس‬ ‫األموال المهربة والمسروقة من ليبيا من قبل‬ ‫وتشجيعاً‬ ‫بينهم‪...‬أو تنحاز لتحقيق هدف سياسي‬ ‫فيماالمبادرة‬ ‫اختالفتنجر‬ ‫المبدأأيكي ال‬ ‫ديناريحاول بدافع حرصه‬ ‫مليارالذي‬ ‫النشط‬ ‫البعضدوري الدرجة الثانية للموسم‬ ‫يخدم يف‬ ‫المشاركة‬ ‫عىل وال يوجد‬ ‫األخرى‬ ‫الليبي ‪50‬‬ ‫للشبابأكثر من‬ ‫وتحفيز ًاالسابق‬ ‫يف النظام‬ ‫دعماًأشخاص‬ ‫والشعب‪.‬‬ ‫سويسرا‪...‬اإليجابي الذي يضمن له الحق يف ويهمل اآلخر ويحقق المصالح السياسية عىل حساب الوطن‬ ‫الديمقراطية بشكلها‬ ‫ليبيأنمنيمارس‬ ‫الوطن‬ ‫‪ 2013‬ـ ‪ 2014‬التي ستنطلق شهر‬ ‫الرياضي‬ ‫بينها ‪ 30‬مليار ًا يف‬ ‫ديسمبر القادم‪...‬‬

‫‪6‬‬

‫‪10‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫المرغني ‪:‬‬

‫بشر‪:‬‬

‫‪2‬‬

‫حياة أعضاء الهيئات القضائية يف بنغازي مهددة‬

‫ال عداوة بني مصراتة وسوق‬ ‫الجمعة‪ ..‬وما حدث ليلة‬ ‫الثالثاء كان عرضياً‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أوضح وزير العدل " صالح المرغني " المهام‬ ‫األساسية لوزارة العدل والمتمثلة في دور المحاكم‬ ‫والقضاء والشرطة القضائية ومؤسسة إصالح‬ ‫السجون ‪.‬وق��ال " المرغني " في حديثه بجلسة‬ ‫االستماع أمام المؤتمر الوطني العام بشأن مناقشة‬ ‫الملف األمني لمدينة بنغازي بالنسبة إلى القضاء‬ ‫البد أن نراعي أنه في اإلعالن الدستوري أن ليبيا‬ ‫تبنت مبدأ الفصل بين السلطات أي أنه ليس‬ ‫للسلطة التنفيذية ممثلة في وزارة العدل أن‬ ‫تتدخل في العمل الفني للسلطة القضائية من‬ ‫حيث تعاملها وإحالتها للقضايا وإصدار أحكامها‬ ‫واألمر بتنفيذ هذه األحكام ‪.‬‬ ‫وذ ّكر وزير العدل بالمقترح الذي تقدم به إلى‬ ‫المؤتمر الوطني العام بشأن تعديل قانون نظام‬ ‫القضاء الذي يتيح لوزير العدل الحضور كمراقب‬ ‫لجلسات مجلس القضاء األعلى‪ ،‬الفتا إلى أن المؤتمر‬ ‫الوطني العام رأى أن يحافظ على استقاللية جهاز‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأش��ار هاشم إل��ى أن البوابة قد اصطحبت‬ ‫السائق إلى المقر المجاور لها وعندما تأكدوا من‬ ‫هويته وتبعية السيارة التي كان يقودها من خالل‬ ‫الغرفة وبعد أن اتضح أنها تتبع كتيبة النسور تم‬ ‫إطالق سراحه‪.‬‬ ‫وأكد بشر أن المعني بعد إطالق سراحه اتجه‬ ‫إلى سريته وأخبرهم بأنه تم االعتداء عليه وضربه‬ ‫وهو كالم عار عن الصحة وبالتالي وبعد حوالى‬ ‫نصف ساعة جاءت حوالى خمس سيارات تابعة‬ ‫لكتيبة النسور وبدؤوا بإطالق النار وحدث اشتباك‬ ‫بين الطرفين وكان ذلك سوء تقدير من العناصر‬ ‫في البوابة‪ ..‬حيث أصيب أحد أعضاء سرية النصر‬ ‫عبدالعزيز الجرنازي وحدثت له مضاعفات قد ينقل‬ ‫للخارج للعالج‪ ..‬كما أصيب آمر سرية النسور السيد‬ ‫نوري فريدان في قدمه حيث أجريت له عملية‬ ‫جراحية وتم إيقاف النزيف ووضعه مطمئن‪.‬‬ ‫ون ّوه بشر إلى أنه ال يسمح ألي شخص قيادة‬ ‫سيارة دون لوحة أو أوراق ثبوتية ألن ذلك يخالف‬ ‫القانون ‪ ،‬معتبر ًا أن ماحدث كان عرضي ًا وال حاجة‬ ‫لتضخيم األمر‪.‬‬ ‫وط��ال��ب ال��س��ي��د ب��ش��ر م��ن وس��ائ��ل اإلع�ل�ام‬ ‫والنشطاء اإلعالميين ض��رورة تقصي الحقائق‬ ‫قبل بثها‪ ،‬حيث أكد أن ما تم تداوله في صفحات‬ ‫الفيس بوك من إشاعات بأن هناك ع��داوة بين‬ ‫مدينة مصراتة ومنطقة سوق الجمعة وأن ما‬ ‫حدث على خلفيات تداعيات المؤتمر الوطني‬ ‫العام هو أمر غير صحيح وال عالقة له بهذا الحدث‪.‬‬ ‫مشير ًا إلى أن السيد ن��وري فريوان هو أحد‬ ‫سكان منطقة سوق الجمعة وهو ثائر حقيقي‬ ‫واليرضى بالظلم‪.‬‬ ‫وأوض��ح ب��أن هناك أرت��ا ًال متحركة بعلم من‬ ‫رئاسة األرك��ان واالستخبارات قد تكون مكلفة‬ ‫بمهمة ما وهذا ما يفسر سماع إطالق النار في‬ ‫بعض مناطق طرابلس‪.‬‬

‫القضاء ولو في هذه المرحلة الحرجة التي تتطلب‬ ‫تفعيل أكثر لهذا الجهاز والتأكد من أن أعضاءه‬ ‫يقومون بواجباتهم ‪ .‬وعبر " المرغني " عن ثقته‬ ‫واحترامه لجهاز القضاء الليبي وعمله ونزاهته في‬ ‫تعامله مع القضايا كافة ‪.‬‬ ‫‪ ‬وتطرق وزير العدل إلى توضيح وضع المحاكم‬ ‫في مدينة بنغازي من جميع جوانبه وإلى الحالة‬ ‫األمنية بها وما يالقونه القضاة وأعضاء النيابة‬ ‫العامة من تهديد لحياتهم وألسرهم بشكل يومي‬

‫وم��ع ه��ذا يقومون بما يستطيعون م��ن عمل‬ ‫وتفعيل محكمة شمال بنغازي ‪.‬‬ ‫وب ّين في ه��ذا السياق ما تعرض له مكتب‬ ‫النائب العام بتعرضه لتفجيرين إرهابيين في‬ ‫الشهور الماضية ‪ ،‬مشيرا إلى أنه تم التعاقد على‬ ‫إصالح هذه األضرار التي لحقت بالمكتب واتخذت‬ ‫إجراءات التعويض لسكان المناطق حتى يسمحوا‬ ‫بإجراء هذه اإلصالحات والتعاقد منذ أكثر من ثالثة‬ ‫أشهر على تركيب منظومة أمنية جديدة تشمل‬ ‫الكاميرات وغيرها ‪  .‬وأوضح وزير العدل أن حماية‬ ‫المحاكم هي مسألة ال تنفصل عن الوضع األمني‬ ‫العام ألن الشرطة القضائية ليست قوة محاربة بل‬ ‫عملها يتوقف على التعامل مع المقبوض عليهم‬ ‫فقط ‪ -‬كالمجرمين والذين يتم نقلهم من مكان‬ ‫إلى آخر ‪ ..‬مشددا على ضرورة أن تعمل هذه المحاكم‬ ‫بكفاءة وفي بيئة آمنة ‪ ..‬مؤكدا بأن هذه البيئة‬ ‫اآلمنة يفترض أن تتوفر من الدولة بأجهزتها‬ ‫األمنية األخرى ‪ .‬‬

‫العبيدي ‪:‬‬

‫تشكيل وحدات عسكرية على أساس جهوي أعاق بناء الجيش‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫‪ ‬اعتبر رئيس األرك���ان العامة‬ ‫للجيش الليبي أن من أبرز المشاكل‬ ‫التي أعاقت قيام الجيش الليبي هو‬ ‫تشكيل وحدات عسكرية في السابق‬ ‫على أساس قبلي جهوي طائفي ‪،‬‬ ‫ودعمها باألموال الطائلة ‪.‬‬ ‫وقال اللواء " عبدالسالم جاد الله‬ ‫العبيدي " خالل مساءلة الحكومة‬ ‫أمام المؤتمر الوطني العام أن هذه‬ ‫ال��وح��دات التي وصفها بالقزمية‬ ‫وال��ت��ي أصبح تفكيكها اآلن من‬

‫الصعب ج��دا ال تستطيع القيام‬ ‫بواجباتها ‪ ،‬وهي وح��دات وهمية‬ ‫موجودة على الورق وليست موجودة‬ ‫على أرض الواقع ‪.‬‬ ‫وأكد "العبيدي" أن هذه األموال‬ ‫الطائلة التي صرفت على هذه‬ ‫الوحدات الوهمية لو أنها صرفت‬ ‫ل��ل��وح��دات العسكرية المعنية‬ ‫لرأينا قيام الجيش في خالل أشهر‬ ‫معدودة ‪ .‬ودعا رئيس األركان إلى‬ ‫سرعة حل مشكلة الجرحى الذين‬ ‫ضحوا بأطرافهم أثناء ثورة السابع‬

‫عشر من فبراير وبعدها‪ ،‬إلى حل‬ ‫ج��ذري وعالجهم واالهتمام بهم‪،‬‬ ‫ألن ه��ذه المشكلة ‪-‬حسب قوله‬ ‫تعيق وتعطل يوميا عمل رئاسة‬ ‫األرك����ان ‪ ،‬م��ن خ�لال اعتصامات‬ ‫ه��ؤالء الجرحى س��واء في بنغازي‬ ‫أو طرابلس أو غيرها وتحميلهم‬ ‫لرئيس األركان المسؤولية باعتباره‬ ‫مقاتال ‪ ،‬وم��س��ؤوال أم��ام المؤتمر‬ ‫وال��وزارات لحل مشكلتهم ‪ ..‬وحول‬ ‫تزايد ح��االت االغتياالت ‪ ،‬خاصة‬ ‫ال��ت��ي تستهدف عناصر الجيش‬

‫والشرطة قال "العبيدي" إن هذا‬ ‫الموضوع هو قضية أمن شامل ‪،‬‬ ‫وال يستطيع أي جهاز لوحده وقف‬ ‫االغتياالت‪ ،‬وكشف رئيس األركان‬ ‫العامة للجيش الليبي ف��ي رده‬ ‫أنه توجد بعض المعلومات لدى‬ ‫األجهزة األمنية عن بعض األجهزة‬ ‫أو الجهات التي تقوم بهذه األعمال‪،‬‬ ‫إال أنه ال يستطيع اإلفصاح عنها‬ ‫ال في اإلع�لام وال أم��ام أعضاء‬ ‫ال��م��ؤت��م��ر ألن��ه��ا م���ازال���ت تحت‬ ‫التحقيقات السرية ‪.‬‬

‫املؤتمر الوطني يناقش دمج‬ ‫التشكيالت العسكرية وإلغاء تكليف‬ ‫غرفة ثوار ليبيا بتأمني العاصمة‬ ‫تتمة ‪:‬‬ ‫يذكر أن المؤتمر واصل عقد جلساته صباح‬ ‫الثالثاء لمناقشة البنود المطروحة على‬ ‫جدول أعماله وآخر المستجدات‪ ،‬حيث تمت‬ ‫الموافقة في مستهل الجلسة على إدراج بند‬ ‫تعديل اإلعالن الدستوري ضمن جدول األعمال‬ ‫لهذا اليوم بأغلبية ‪ 102‬عضوا‪ ،‬إضافة إلى‬ ‫استعراض ما تم االتفاق عليه بين الكتل‬ ‫السياسية بالمؤتمر من جدول أعمال ‪.‬‬ ‫‪  ‬وكان المؤتمر قد خصص جلسة مفتوحة‬ ‫ي��وم االثنين لمناقشة التداعيات األمنية‬ ‫بمدينة ب��ن��غ��ازي واس��ت��دع��ى وزراء ال��دف��اع‬ ‫والداخلية ورئيس أركان الجيش ورئيس جهاز‬ ‫المخابرات العامة للنظر في الوضع األمني‬ ‫الراهن في ليبيا ‪.‬‬

‫للتعبير عن الرفض بطرق سلمية ‪:‬‬

‫تواصل حملة ارفع علم بلدك‬ ‫دون اللجوء إىل غلق املؤسسات‬ ‫الحيوية بالدولة‬

‫رئيس أركان الدفاع الجوي ‪:‬‬

‫األمم املتحدة ستسمح لليبيا باسترياد السالح قريباً‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أكد رئيس أركان الدفاع الجوي " جمعة العباني"‬ ‫أن األمم المتحدة ستسمح لليبيا باستيراد السالح‬ ‫قريبا وذلك برفع الحظر المسلط عليها وفق البند‬ ‫السابق ‪ .‬وأشار العباني‪ ،‬في كلمته يوم االثنين‬ ‫الماضي خالل حفل تخرج لدفعة من االستخبارات‬ ‫العسكرية بطرابلس إلى أن تمرين طائرات السالح‬ ‫والدفاع الجوي الذي نفذ في وقت سابق أعطى زخما‬ ‫إلى المجتمع الدولي في عملية رفع العقوبات على‬ ‫بيع األسلحة المفروضة على ليبيا‪.‬‬ ‫‪ ‬وفي سياق آخر أكد العباني أن عملية بناء‬ ‫الجيش الليبي في طريقها الصحيح‪ ،‬موضحا "أننا‬ ‫نتقدم كل يوم خطوات بارزة أمام دول العالم"‪.‬‬

‫وق��ال العباني ألج��واء لبالد إن ال��دول الغربية‬ ‫تسعى دائما إلى أال تبخل عن تقديم المساعدة‪،‬‬ ‫مؤكدا أن األم��م المتحدة حريصة جدا على بناء‬ ‫الجيش الليبي‪.‬‬ ‫‪ ‬وأضاف العباني في كلمته خالل حفل تخرج‬ ‫دفعة من الضباط "أن دفعة االستخبارات التي‬ ‫تخرجت اليوم سيكون لها دور في دعم الجيش‬ ‫الليبي"‪ ،‬موضحا "أنه ال يمكن للجيش أن يحمي‬ ‫نفسه إال بوجود االستخبارات العسكرية‪ ،‬وذلك من‬ ‫خالل جمع المعلومات وغيرها"‪.‬‬ ‫من جهته أض��اف آم��ر شعبة التدريب ب��إدارة‬ ‫االستخبارات العسكرية محمد عبد المنصور الواعر‬ ‫أن الهدف من ال���دورة هو بناء ك��وادر عسكرية‬

‫متعلمة‪ ،‬وذلك بتأهيل الثوار وضباط الصف في‬ ‫العمل الميداني‪.‬‬ ‫وقال الواعر إن ال��دورة استهدفت ‪ 40‬شخص ًا‪،‬‬ ‫وم��ن بينهم ث��وار من الذين انضموا إل��ى العمل‬ ‫ب��إدارة االستخبارات‪ ،‬باإلضافة إلى ضباط إدارة‬ ‫االستخبارات العسكرية الذين لم يتحصلوا على دورة‬ ‫في أساس االستخبارات‪.‬‬ ‫وأشار الواعر إلى أن هذه الدورة هي األولى من‬ ‫لوضع‬ ‫نوعها بعد التحرير‪ ،‬وحاليا تُجرى ترتيبات‬ ‫ِ‬ ‫خط ٍة تدريبي ٍة معدة لسنة ‪ 2014‬في مختلف مدن‬ ‫ليبيا‪.‬‬ ‫يشار إلى أنه احتفل بطرابلس بتخريج عدد من‬ ‫ضباط إدارة االستخبارات العسكرية ‪ ،‬بعد تلقيهم‬

‫دورة تدريبية تتعلق باألمن األساسي ‪ ،‬والتحري ‪،‬‬ ‫والمراقبة ‪ ،‬بمركز العلوم األمنية التابع لإلدارة ‪.‬‬ ‫وتضمنت هذه ال��دورة ‪ ،‬عددا من المحاضرات‬ ‫في م��واد ال��رأي العام العسكري ‪ ،‬وعلم النفس‬ ‫االستخباراتي ‪ ،‬والتحري ‪ ،‬والمراقبة ‪ ،‬وأم��ن‬ ‫المعلومات ‪ ،‬ومصادر وصفات رجل االستخبارات ‪.‬‬ ‫وأفاد آمر االستخبارات العسكرية العقيد " شعيب‬ ‫يوسف الصابر " ‪ -‬وكالة األن��ب��اء الليبية ‪ -‬أن‬ ‫تخريج هؤالء الضباط يأتي في إطار إع��ادة بناء‬ ‫االستخبارات العسكرية ؛ وف��ق أس��س منظومة‬ ‫جديدة بدمج مجموعة من الثوار الذين تصدوا‬ ‫للنظام السابق من أجل تحرير ليبيا وواصلوا عملهم‬ ‫من أجل استقرار أمنها ‪ .‬‬

‫لعدم وجود قوائم المنتخبين ‪:‬‬

‫مقرر جلسة مبادرة الحوار الوطني تؤكد رفع جلسة انتخاب رئيس الهيئة والهيكل اإلداري‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلنت مقرر جلسة مبادرة الحوار الوطني " بهية‬ ‫كانون " رفع جلسة انتخاب رئيس الهيئة والهيكل‬ ‫اإلداري لعدم وجود قوائم المنتخبين وأوضحت كانون‬ ‫ألجواء لبالد أن اللجنة ستقوم بالتأكد من قوائم أسماء‬ ‫الهيئة التأسيسية التي تم انتخابها بالرجوع للتسجيالت‬ ‫الصوتية لضمان النزاهة والشفافية‪ .‬وأش��ارت مقرر‬ ‫الجلسة إلى أن جلسة أمس الثالثاء تم خاللها تحضير‬ ‫األسماء ومحاور الجلسة لضمان سير العملية االنتخابية‪.‬‬

‫‪ ‬وطالب عضو الهيئة التأسيسية عن المنطقة‬ ‫الشرقية محمد عبد الحفيظ مبارك‪ ،‬المؤتمر الوطني‬ ‫العام بتبني مبادرة الحوار الوطني والعمل على تنظيمها‬ ‫بصفته القناة الشرعية التي تساعد على تنظيم الحوار‪،‬‬ ‫مشير ًا على وج��ود حلقة مفرغة في عملية تنظيم‬ ‫المبادرة ‪.‬وأش��ارت عضو الهيئة والناشطة بمنظمات‬ ‫المجتمع المدني سالمة البركي أنه في حالة عدم دعم‬ ‫برنامج مبادرة الحوار الوطني من قبل الحكومة المؤقتة‬ ‫والمؤتمر الوطني العام فلن يكون للحوار أي شرعية من‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫قبل الدولة‪ .‬وكان تحالف القوى الوطنية قد أعلن في‬ ‫سبتمبر الماضي عن إطالق مبادرة الحوار الوطني تحت‬ ‫شعار " ليبيا للجميع ‪ ..‬المكاشفة أساس الثقة والمشاركة‬ ‫أساس الشرعية ‪.‬‬ ‫يذكر أن االجتماع التحضيري لمبادرة تنظيم الحوار‬ ‫الوطني قد بدأ رسمي ًا يوم األحد الماضي بقاعة الشهداء‬ ‫بطرابلس بحضور مبعوث األمم المتحدة للدعم بليبيا‬ ‫وكافة األعيان والشيوخ والحكماء ‪ ،‬باإلضافة لمؤسسات‬ ‫المجتمع المدني ‪.‬‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫تهنئة بمولودة‬ ‫أع��ط��ر ال��ت��ه��ان��ي‬ ‫وأط���ي���ب األم���ان���ي‬ ‫ألس���رة هيثم سعيد‬ ‫ال�لاش��ون بمناسبة‬ ‫قدوم مولودته التي‬ ‫اختار لها من األسماء‬ ‫(نور) جعلها الله من‬ ‫حملة كتابه الكريم‬ ‫وم��ن ب��ن��ات الوطن‬ ‫الصالحات ‪.‬‬ ‫خليفة أبوديب‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫تتواصل حملة "ارف��ع علم بلدك" في خطوة‬ ‫للتعبير عن الرفض بطرق سلمية من دون اللجوء‬ ‫إلى غلق المؤسسات الحيوية بالدولة‪.‬‬ ‫وق��ال نائب مدير ع��ام جمعية ليبيا الحرة‬ ‫الخيرية المنظمة للحملة سهيل المجراب ألجواء‬ ‫لبالد‪  ‬إن الحملة تهدف إلى ترسيخ نوع جديد من‬ ‫التظاهر برفع علم االستقالل تعبير ًا عن الرفض بد ًال‬ ‫عن غلق المؤسسات الحيوية بالدولة ‪.‬‬ ‫‪ ‬وأضاف المجراب على المواطنين التعبير عن‬ ‫رفضهم للتجاوزات أو الفساد أو انتشار الكتائب أو‬ ‫أي ظاهرة سلبية توقف عجلة بناء الدولة وذلك‬ ‫برفع العلم أمام البيوت أو في السيارات‪.‬‬ ‫يشار إل��ى أن الحملة ب��دأت في الحادي عشر‬ ‫من أكتوبر الماضي بمشاركة عدد من مؤسسات‬ ‫المجتمع المدني‪.‬‬

‫دع������وة أح��م��د‬ ‫ال���س���ح���ي���ري‬ ‫لالتصال‬ ‫ي���دع���ى ال��س��ي��د‬ ‫أح��م��د أب��وال��ق��اس��م‬ ‫السحيري المقيم‬ ‫بالمنصورة طرابلس‬ ‫إلى االتصال هاتفي ًا‬ ‫ب���ال���رق���م ال��ت��ال��ي‬ ‫‪ 091366243‬ألمر‬ ‫يهمه ‪.‬‬

‫تعزية‬ ‫ي��ت��ق��دم ال��ع��ام��ل��ون بجهاز‬ ‫الشرطة الزراعية إلى الزميلين‬ ‫نقيب منير إبالل والنقيب محمد‬ ‫الكيالني في وفاة المغفور لهما‬ ‫بإذن الله والديهما‪ ،‬تغمد الله‬ ‫الفقيدين بواسع رحمته وألهم‬ ‫أهلهما وذويهما جميل الصبر‬ ‫والسلوان‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‪.‬‬ ‫جهاز الشرطة الزراعية‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد ( ‪) 304‬‬

‫‪ ‬أنصار منظمة العفو الدولية يتظاهرون يف لندن‬ ‫احتجاجاً على عقد مؤتمر الكومنويلث يف سريالنكا‬

‫بريطانيا ترحب بتأييد الجامعة العربية لعقد مؤتمر (جنيف ‪)2‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫رحّ بت وزارة الخارجية البريطانية بالبيان‬ ‫الذي أصدرته جامعة الدول العربية حول‬ ‫سوريا‪ ،‬واعتبرته تأييد ًا قوي ًا لعقد مؤتمر‬ ‫(جنيف ‪ )2‬المقرر خالل نوفمبر الحايل‪.‬‬ ‫وقال متحدث باسم الوزارة إن البيان ق ّدم‬ ‫ال��دع��م أي��ض� ًا لالئتالف الوطني السوري‬ ‫(ال��م��ع��ارض) وال��ذي نعترف به كالممثل‬ ‫الشرعي والوحيد للشعب السوري‪ ،‬ونحن‬ ‫نتفق مع الجامعة العربية بأن عقد 'جنيف‬ ‫‪ '2‬ض���روري ل��وض��ع ح��د ل��ل��ص��راع ال��دم��وي‬ ‫يف سوريا‪ ،‬وضمان االنتقال إىل تسوية‬ ‫سياسية دائمة ال مكان فيها (للرئيس بشار‬ ‫األسد)"‪.‬‬ ‫وأض��اف‪" :‬نشاطر الجامعة العربية قلقها‬ ‫العميق إزاء الوضع اإلنساني المتردي يف‬ ‫الماسة لتحسين وصول‬ ‫سوريا والحاجة‬ ‫ّ‬ ‫المساعدات للمناطق المتضررة‪ ،‬وندعو‬ ‫جميع األط����راف إىل االم��ت��ث��ال للبيان‬ ‫الرئاسي لمجلس األمن الدويل بشأن إيصال‬ ‫المساعدات اإلنسانية‪.‬‬ ‫وق���ال المتحدث ب��اس��م وزارة الخارجية‬ ‫البريطانية إن النظام يف دمشق يستمر يف‬ ‫عرقلة جهود المنظمات اإلنسانية لتلبية‬ ‫احتياجات الماليين من ا��سوريين الذين‬ ‫يعانون من التش ّرد والحرمان‪.‬‬

‫نتنياهو ‪:‬‬ ‫يحظر على إيران‬ ‫امتالك أي سالح نووي‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ق���ال رئ��ي��س ال�����وزراء اإلس��رائ��ي�لي‪،‬‬ ‫بنيامين نتنياهو‪ ،‬إن��ه ُيحظر عىل‬ ‫إي���ران أن تمتلك س�لاح� ًا ن��ووي � ًا‪ ،‬أو‬ ‫القدرة عىل صنع سالح كهذا‪.‬‬ ‫ونقلت وسائل إع�لام إسرائيلية عن‬ ‫نتنياهو قوله خ�لال اجتماع لكتلة‬ ‫"ال��ل��ي��ك��ود – إس��رائ��ي��ل بيتنا" يف‬ ‫الكنيست إن عشرات اآلالف يصرخون‬ ‫'ال��م��وت ألم��ي��رك��ا' يف ط��ه��ران وهم‬ ‫يحيون للسنة ال���ـ‪ ،34‬ي��وم� ًا خاص ًا‬ ‫ل��ذك��رى سيطرة ق���وات ال��ث��ورة عىل‬ ‫السفارة األميركية‪.‬‬ ‫وأض���اف نتنياهو "إن��ه��م يرسلون‬ ‫(الرئيس اإليراني حسن روحاني) وهو‬ ‫يتحدث باإلنكليزية‪ ،‬لكن النظام‬ ‫تح ّركه هذه األيديولوجيا‪.‬‬ ‫وتابع أن َمن يستمر يف إرسال القتلة‬ ‫إىل أن��ح��اء ال��ع��ال��م‪ ،‬ويساند سوريا‪،‬‬ ‫ويخرق قرارات مجلس األمن الدويل يف‬ ‫موضوع تخصيب اليورانيوم‪ ،‬ونظام‬ ‫يرسل خبراء المتفجرات لديه إىل جميع‬ ‫األنظمة يف ال��ش��رق األوس���ط‪ ،‬فإنه‬ ‫يحظر عليه أن يكون بحوزته سالح‬ ‫نووي أو قدرة عىل صنع سالح كهذا‪.‬‬

‫وق��ال‪" :‬ه��ذا أم��ر غير مقبول‪ ،‬ويجب أن‬ ‫يتوقف"‪.‬‬ ‫وكان مجلس جامعة ال��دول العربية‪ ،‬عقد‬ ‫اجتماع ًا طارئ ًا عىل مستوى وزراء الخارجية‬ ‫لبحث تطورات األزمة السورية والتحضيرات‬ ‫الجارية لعقد مؤتمر "جنيف ‪ "2‬المرتقب‬

‫يف ‪ 23‬من نوفمبر الجاري‪.‬‬ ‫وأع��رب المجلس يف بيان‪ ،‬عن دعم جهود‬ ‫المبعوث العربي – األممي المشترك لسوريا‬ ‫األخضر اإلبراهيمي إليجاد حل سياسي لألزمة‬ ‫السورية‪ ،‬مطالب ًا بتوفير الدعم للمعارضة‬ ‫السورية لتشجيعها عىل المشاركة يف مؤتمر‬ ‫"جينيف‪."2‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ّ‬ ‫نظم المئات من أنصار منظمة‬ ‫العفو الدولية مظاهرة أم��ام‬ ‫البرلمان البريطاني يف لندن‬ ‫احتجاج ًا عىل عقد قمة منظمة‬ ‫ال��ك��وم��ن��وي��ل��ث يف س��ري�لان��ك��ا‬ ‫األسبوع المقبل‪ ،‬عىل مستوى‬ ‫رؤساء حكومات الدول األعضاء‪.‬‬ ‫وقالت المنظمة إن المتظاهرين‬ ‫ارت���دوا زي ح� ّ�ص��ادي األرواح‪،‬‬ ‫وق��اده��م ثالثة ارت���دوا أقنعة‬ ‫تمثل رئيس الوزراء البريطاني‬ ‫ديفيد كاميرون‪ ،‬ووزير الخارجية‬ ‫يف حكومته وليام هيغ‪ ،‬ورئيس‬ ‫سريالنكا ماهيندا راجاباكسا‪.‬‬ ‫وأضافت أن المتظاهرين احتسوا شراب ًا أحمر‬ ‫اللون يرمز إىل القطع بين البريق الدبلوماسي‬ ‫لقمة دول الكومنويلث‪ ،‬والنهاية الوحشية‬ ‫لألزمة التي شهدتها سريالنكا وأودت بحياة‬ ‫نحو ‪ 40‬ألف مدني‪.‬‬ ‫وق��ال��ت كيت أل��ن‪ ،‬م��دي��رة منظمة العفو‬ ‫الدولية ف��رع المملكة المتحدة‪ ،‬إن قمة‬ ‫منظمة الكومنويلث يف سريالنكا ينبغي‬ ‫أن ال تكون مجرد فرصة للرئيس راجاباكسا‬ ‫وحكومته لتوقيع صفقات تجارية وإج��راء‬

‫العاهل السعودي يف الرياض يجتمع مع وزير الخارجية األمريكي‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫‪ ‬عقد الملك السعودي عبدالله بن عبدالعزيز‪ ،‬اجتماع ًا هو‬ ‫األول من نوعه مع وزي��ر الخارجية األميركي جون كيري‪،‬‬ ‫للبحث يف ت��ط��ورات األوض��اع يف المنطقة‪ ،‬وع�لى رأسها‬ ‫الوضع يف سوريا والملف النووي اإليراني‪.‬‬ ‫‪ ‬وكان كيري قال أمام موظفي السفارة األميركية يف الرياض‬ ‫قبل لقاء مع نظيره السعودي األمير سعود الفيصل‪" ،‬أتطلع‬ ‫إىل فرصة اللقاء مع جاللة الملك‪ ..‬أع ّبر عن كبير امتناني‬ ‫لذلك ألن الملك ال يقابل العديد من األشخاص هذه األيام"‪.‬‬ ‫وأض���اف‪" :‬لدينا يف ال��وق��ت الحاضر الكثير م��ن األم��ور‬ ‫البالغة األهمية التي علينا بحثها للتث ّبت من أن العالقات‬ ‫السعودية األميركية تسير عىل الطريق الصحيح‪ ،‬والمضي االنتقالية يف مصر والحرب يف سوريا والطموحات النووية‬ ‫قدم ًا والقيام باألمور التي يترتب علينا إنجازها"‪.‬‬ ‫اإليرانية‪ ،‬مؤكد ًا أن إيران لن تمتلك سالح ًا نووي ًا‪.‬‬ ‫الكثير‬ ‫مناقشة‬ ‫وأشار إىل أن واشنطن والرياض بحاجة إىل‬ ‫وكان كيري وصل إىل العاصمة السعودية الرياض يف إطار‬ ‫ً‬ ‫يف‬ ‫كونها‬ ‫بالسعودية‬ ‫مما يجري يف هذه المنطقة‪ ،‬وأشاد‬ ‫جولة إقليمية تستمر ‪ 11‬يوما‪ ،‬بدأها يوم أمس األحد بزيارة‬ ‫ً‬ ‫عىل‬ ‫قدرتها‬ ‫إىل‬ ‫ا‬ ‫مشير‬ ‫العربي‪،‬‬ ‫الواقع الالعب األبرز يف العالم‬ ‫إىل العاصمة المصرية القاهرة‪.‬‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫‪.‬‬ ‫ا‬ ‫أيض‬ ‫تعنينا‬ ‫التي‬ ‫القضايا‬ ‫التأثير يف العديد من‬ ‫وتشهد العالقات السعودية األميركية توترا الفتا عىل خلفية‬ ‫المرحلة‬ ‫صعوبات‬ ‫إىل‬ ‫األميركي‬ ‫الخارجية‬ ‫إىل ذلك‪ ،‬أشار وزير‬ ‫تعارض مواقف البلدين من ملفات سوريا وإيران ومصر‪.‬‬

‫يف تقرير جديد ‪:‬‬

‫سي آي إيه تطلب من األطباء تعذيب املشتبهني باإلرهاب‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫كشف تقرير جديد أن وكالة‬ ‫االس��ت��خ��ب��ارات ال��م��رك��زي��ة‬ ‫األميركية (س��ي آي إي��ه)‬ ‫طلبت من األطباء تعذيب‬ ‫المشتبهين باإلرهاب النتزاع‬ ‫م��ع��ل��وم��ات اس��ت��خ��ب��ارات��ي��ة‬ ‫منهم‪.‬‬ ‫وذك���رت وس��ائ��ل إع�ل�ام أن‬ ‫التقرير ال��ص��ادر ع��ن معهد‬ ‫الطب ومؤسسات المجتمع‬ ‫المفتوح ال��ت��اب��ع لجامعة‬ ‫كولومبيا األميركية‪ ،‬والذي‬ ‫معاملة المشتبهين بـ"اإلرهاب"‪.‬‬ ‫األطباء‬ ‫اتهم‬ ‫استغرق إعداده مدة عامين‪،‬‬ ‫وأضافت أن التقرير يشير إىل أن تواطؤ‬ ‫الجيش‬ ‫لحساب‬ ‫وعلماء النفس العاملين‬ ‫األطباء وعلماء النفس بدأ يف السجون‬ ‫األخالقية‬ ‫القواعد‬ ‫األميركي بانتهاك‬ ‫األميركية بأفغانستان وخليج غوانتانامو‬ ‫عن‬ ‫�ادرة‬ ‫�‬ ‫ص‬ ‫تعليمات‬ ‫لمهنتهم بموجب‬ ‫يف كوبا ومراكز االحتجاز السرية التابعة‬ ‫إيه)‬ ‫آي‬ ‫و(سي‬ ‫(البنتاغون)‬ ‫وزارة الدفاع‬ ‫لوكالة (سي آي إي��ه)‪ ،‬بعد هجمات ‪11‬‬ ‫وإساءة‬ ‫تعذيب‬ ‫يف‬ ‫المشاركة‬ ‫من خالل‬ ‫سبتمبر ‪ 2001‬يف الواليات المتحدة‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫وأش���ارت إىل أن التقرير أكد‬ ‫بأن الخبرات الطبية ما زالت‬ ‫مطلوبة يف إج��راءات التغذية‬ ‫القسرية للمحتجزين المضربين‬ ‫ع���ن ال��ط��ع��ام وم���ن بينهم‬ ‫محتجزون يف غوانتانامو‪ ،‬بعد‬ ‫حظر بعض ممارسات التعذيب‬ ‫م��ث��ل م��ح��اك��اة ال��غ��رق‪ .‬وق��ال‬ ‫ال��م��ؤل��ف ال��م��ش��ارك للتقرير‪،‬‬ ‫ليونارد روبنشتاين‪ ،‬ل��ـ (بي‬ ‫ب��ي س��ي) إن التقرير "كشف‬ ‫عن التعذيب وس��وء المعاملة‬ ‫يف معتقل غوانتانامو وأماكن‬ ‫أخ��رى يف المجتمع الطبي‪ ،‬ووج��د بأن‬ ‫وزارة الدفاع و(سي آي إيه) غ ّيرتا فع ًال‬ ‫المعايير األخالقية األساسية لتسهيل‬ ‫مشاركة العاملين بمجال الصحة يف‬ ‫إس��اءة معاملة المعتقلين‪ ،‬وأن هذه‬ ‫الممارسات ما تزال مستمرة"‪.‬‬

‫م��ح��ادث��ات م��ع رئ��ي��س ال����وزراء البريطاني‬ ‫كاميرون وغيره من قادة دول المنظمة‪.‬‬ ‫وش ّد دت عىل ضرورة أن تكون القمة لحظة‬ ‫للنظر يف سجل سريالنكا المر ّوع يف مجال‬ ‫ح��ق��وق اإلن��س��ان‪ ،‬وت��ذك��ر ضحايا أزمتها‪،‬‬ ‫والدعوة إىل المساءلة عن االنتهاكات التي‬ ‫شهدتها‪.‬‬ ‫وأضافت أل��ن‪" :‬نأمل أن يستمع كاميرون‬ ‫وه��ي��غ إىل أص���وات المتظاهرين ويدعم‬ ‫التقرير األخير لمنظمة العفو الدولية بشأن‬ ‫اس��ت��ه��داف الصحافيين والمحاميين يف‬ ‫سريالنكا‪ ،‬إىل جانب العقود التجارية‪.‬‬

‫السلطات املصرية تقرر إيداع الرئيس‬ ‫املعزول مرسي يف سجن برج العرب‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ق َّررت السلطات المصرية‪ ،‬إيداع الرئيس المعزول محمد مرسي سجن‬ ‫برج العرب غرب محافظة االسكندرية الساحلية‪.‬‬ ‫وأبلغت مصادر أمنية مصرية مندوبي الصحافة ووسائل اإلعالم أن‬ ‫الرئيس المعزول محمد مرسي سينقل إىل سجن "برج العرب" يف غرب‬ ‫محافظة األسكندرية الساحلية لقضاء فترة الحبس االحتياطي عىل‬ ‫ذمة اتهامه وآخرين بالتحريض عىل قتل متظاهرين سلميين‪.‬‬ ‫وأشارت إىل أنه سيتم نقل مرسي بمروحية إىل مطار برج العرب ليتم‬ ‫إيداعه السجن هناك‪.‬‬ ‫وكان رئيس الدائرة ‪ 23‬بمحكمة جنايات شمال القاهرة برئاسة‬ ‫المستشار أحمد صبري يوسف ق َّرر تأجيل نظر القضية إىل ‪ 8‬يناير‬ ‫‪ 2014‬مع استمرار حبس المتهمين عىل ذمة القضية‪.‬‬

‫‪ ‬وزير الخارجية الجزائري يدعو الدول‬ ‫املغاربية لتجاوز خالفاتها السياسية‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫دعا وزير الخارجية الجزائري رمضان العمامرة إىل تجاوز الخالفات‬ ‫السياسية بين دول المغرب العربي خدمة لمصلحة شعوب‬ ‫المنطقة‪ ..‬ونقلت إذاعة الجزائر الحكومية‪ ،‬عن العمامرة قوله‬ ‫إن إرادة الشعوب هي التي تميل علينا أن نمضي قدم ًا ونستغل‬ ‫هذا التراث الكبير المشترك لتقريب شعوبنا وتجاوز الخالفات‬ ‫وهذا ما ينتظر منا‪.‬‬ ‫وشدد الوزير عىل أهمية تقوية الروابط الثقافية والفنية بين‬ ‫هذه الدول‪ ،‬الفت ًا إىل تقاسم الشعوب المغاربية المبادئ نفسها‪.‬‬ ‫وتأتي دعوة العمامرة يف وقت تشهد فيه العالقات الجزائرية‬ ‫المغربية توتر ًا جدي ًا عىل خلفية سحب المغرب سفيره من الجزائر‬ ‫يوم األربعاء الماضي‪ ،‬من أجل التشاور بسبب ما رآه استفزاز ًا من‬ ‫طرف الجزائر جراء دعوتها إلنشاء آلية دولية لمراقبة وضعية‬ ‫حقوق اإلنسان يف األراض��ي التي يسيطر عليها المغرب يف‬ ‫الصحراء الغربية‪.‬‬ ‫وكان البلدان قررا العام الماضي إجراء سلسلة من المباحثات‬ ‫الصريحة والصادقة بخصوص مستقبل العالقات بينهما يف ظل‬ ‫الخالفات التي تس ّببت يف توتيرها قضية الصحراء الغربية وغلق‬ ‫الحدود البرية وقضايا تتعلق بالتهريب وأمن الحدود وممتلكات‬ ‫الجزائريين المصادرة منذ العام ‪.1975‬‬ ‫إال أن األزم��ة األخيرة بين البلدين أع��ادت العملية إىل نقطة‬ ‫البداية بالخصوص مع االعتداء ال��ذي تع ّرضت له القنصلية‬ ‫الجزائرية العامة بالدار البيضاء الجمعة الماضي وتدنيس العلم‬ ‫الجزائري‪ .‬وقد أعرب السفير المغربي األحد بعد عودته إىل الجزائر‬ ‫عن أسف وإدانة حكومة بالده للحادثة‪ ،‬وهي اإلدانة التي لم‬ ‫مفصل حول اإلجراءات األمنية‬ ‫تقنع الجزائر التي تطالب بتفسير ّ‬ ‫التي طبقتها السلطات المغربية لحماية البعثات الدبلوماسية‬ ‫الجزائرية يف هذا البلد‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫‪4‬‬

‫مرسي ‪ ..‬من القصر إىل القفص‬ ‫يف الوقت‬ ‫الذي فجر فيه‬ ‫الدكتور خالد‬ ‫الزعفراني ـ‬ ‫القيادي السابق‬ ‫بجماعة اإلخوان‬ ‫ـ مفاجأة من‬ ‫العيار الثقيل‬ ‫حينما قال‪:‬‬ ‫"أشهد الله عىل‬ ‫قول سأحاسب‬ ‫عليه يوم‬ ‫القيامة‪ ..‬وهو‬ ‫أن الفريق‬ ‫"أحمد شفيق"‬ ‫كان هو الفائز‬ ‫يف انتخابات‬ ‫الرئاسة‬ ‫الماضية‪ ..‬قو ًال‬ ‫واحد ًا"‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫وأك��د الزعفراني ب��أن انتخابات مجلس شعب‬ ‫‪ 2012‬تم تزويرها من جانب جماعة اإلخ��وان‬ ‫المحظورة‪ ،‬وأنه سبق وشارك يف عملية تسريب‬ ‫بطاقات االنتخابات من المطابع األميرية عام‬ ‫‪ ،1987‬حينما كان عضو ًا باإلخوان المحظورة‪،‬‬ ‫وكان بغرض تزوير االنتخابات البرلمانية وقتها‪،‬‬ ‫وأوضح أن اإلخوان مخترقة المطابع األميرية من‬ ‫وقتها‪.‬‬ ‫يف ه��ذه األثناء اتجهت ي��وم االثنين أنظار‬ ‫المصريين والعالم أجمع إىل قاعة محكمة جنايات‬ ‫القاهرة التي عقدت جلستها األوىل بأكاديمية‬ ‫الشرطة لمحاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي‬ ‫العياط ثاني رئيس مصري خالل الثالثة أعوام‬ ‫الماضية‪ ،‬باإلضافة إىل عدد من قيادات جماعة‬ ‫اإلخوان‪.‬‬ ‫ورفع مرسي الذي كان يرتدي زي ًا مدني ًا أزرق يده‬ ‫وهو يقف يف قفص االتهام بعالمة اقترنت‬ ‫باالحتجاج ع�لى ف��ض ق��وات األم��ن العتصام‬ ‫مؤيديه يف منطقة رابعة بالقاهرة يف أغسطس ‪.‬‬ ‫وقال مرسي إن هذه المحاكمة غير شرعية مما‬ ‫اضطر القاضي إىل رفع الجلسة‪.‬‬ ‫ورف��ع القاضي الجلسة حتى الثامن من يناير‬ ‫المقبل ‪ ،‬وبعدها نقل مرسي العياط إىل سجن برج‬ ‫العرب يف اإلسكندرية لينتقل من والية الجيش‬ ‫إىل والية وزارة الداخلية كغيره من المتهمين‪.‬‬ ‫ودعت جماعة اإلخوان أنصارها لتنظيم احتجاجات‬ ‫حاشدة يوم االثنين رغم أن حجم احتجاجاتها‬ ‫تقلص بشكل كبير تحت وطأة الحمالت األمنية‪.‬‬ ‫ونشرت الجماعة التي تعاني حالي ًا من التشرذم‬ ‫سلسلة من البيانات تحث فيها ماليين المصريين‬ ‫عىل الخروج للشوارع للتعبير عن دعمهم لمرسي‪.‬‬ ‫لكن وزير الداخلية محمد إبراهيم وجه تحذير ًا‬ ‫شديد اللهجة يف تصريح لمحطة تلفزيونية‬ ‫محلية ضد من يرتكب أية تجاوزات‪.‬‬ ‫رحلة مرسي السياسية‬ ‫وتضم قائمة المتهمين إىل جانب الرئيس‬ ‫المعزول ك ًال من محمد البلتاجي وعصام العريان‪،‬‬ ‫ووجدي غنيم‪ ،‬كونهم اشتركوا بطرق التحريض‬ ‫واالت��ف��اق والمساعدة مع المتهمين "أسعد‬ ‫الشيحة نائب رئيس ديوان رئيس الجمهورية‪،‬‬ ‫وأحمد محمد عبدالعاطي مدير مكتب رئيس‬ ‫الجمهورية‪ ،‬وأيمن عبد الرؤوف هديد مستشار‬ ‫رئيس الجمهورية‪ ،‬وجمال صابر محمد المحامي‪،‬‬ ‫و‪ 7‬متهمين آخرين‪ ،‬وذلك بتهمة قتل الصحايف‬ ‫الحسيني محمد أب��و ضيف و‪ 2‬آخرين عمد ًا‬

‫مع سبق اإلص��رار والترصد"‪.‬وكان النائب العام‬ ‫المستشار هشام بركات أح��ال المتهمين إىل‬ ‫محكمة جنايات ال��ق��اه��رة‪ ،‬وذل��ك التهامهم‬ ‫بارتكاب أحداث قصر االتحادية التي وقعت يف‬ ‫الخامس من شهر ديسمبر ‪ ،2012‬وأسفرت عن‬ ‫سقوط قتىل ومصابين أمام القصر الجمهوري‬ ‫يف مشاهد مأسوية نقلتها القنوات الفضائية‬ ‫ووسائل اإلعالم المختلفة عىل الهواء مباشرة‪،‬‬ ‫وأسندت النيابة العامة لمرسي وأعضاء اإلخوان‬ ‫تهم التحريض عىل ارتكاب جرائم القتل العمد‪،‬‬ ‫مع سبق اإلص��رار‪ ،‬واستخدام العنف والبلطجة‬ ‫وفرض السطوة‪ ،‬وإحراز األسلحة النارية والذخائر‬ ‫واألسلحة البيضاء‪ ،‬والقبض عىل المتظاهرين‬ ‫السلميين واحتجازهم دون وجه حق وتعذيبهم‪.‬‬ ‫وقبل المحاكمة نشرت وكالة "األناضول" التركية‬ ‫تقرير ًا مفص ًال عن رحلة محمد مرسي منذ انضمامه‬ ‫لإلخوان ‪1979‬وحتى محاكمته ‪.2013‬‬ ‫‪ :1979‬انضم مرسي إىل جماعة اإلخوان المسلمين‪،‬‬ ‫وأصبح عض ًوا بالقسم السياسي بالجماعة منذ‬ ‫نشأته عام ‪.1992‬‬ ‫‪ :2005 1995‬ترشح خالل تلك األعوام ولمدة ‪3‬‬‫مرات متتالية يف انتخابات مجلس الشعب يف‬ ‫الدورات البرلمانية «‪،»2005 – 2000 - 1995‬‬ ‫وفاز فقط عام ‪.2000‬‬ ‫‪ :2005 2000‬شغل موقع المتحدث الرسمي باسم‬‫الكتلة البرلمانية لإلخوان المسلمين‪ ،‬والمكونة‬ ‫من ‪ 17‬عض ًوا‪ ،‬وأبرز مواقفه كان استجواب ًا عن‬ ‫حريق قطار الصعيد‪ ،‬الذي راح ضحيته مئات‬ ‫الركاب‪.‬‬ ‫‪ :2002‬اختير عض ًوا بمكتب اإلرش��اد‪ ،‬من قبل‬ ‫مجلس شورى جماعة اإلخوان المسلمين‪.‬‬ ‫يناير ‪ :2011‬اعتقل ضمن عدد من المنتمين‬ ‫لجماعة اإلخوان المسلمين‪ ،‬أثناء اندالع ثورة ‪25‬‬ ‫يناير‪ ،‬وخرج «بطريقة غير رسمية» يوم ‪ 28‬يناير‬ ‫«جمعة الغضب»‪.‬‬ ‫الطريق للرئاسة‪:‬‬ ‫أبريل ‪ :2011‬انتخب رئيس ًا لحزب الحرية والعدالة‪،‬‬ ‫الذراع السياسية لجماعة اإلخوان المسلمين‪.‬‬ ‫مارس ‪ :2012‬دفعت به جماعة اإلخوان المسلمين‬ ‫مرشح ًا احتياطي ًا لخيرت الشاطر‪ ،‬نائب المرشد‪،‬‬ ‫يف انتخابات رئاسة الجمهورية‪ ،‬وذلك بعد قرار‬ ‫مجلس شورى الجماعة خوضها بموافقة ‪ 56‬عض ًوا‬ ‫مقابل معارضة ‪ 52‬عض ًوا‪.‬‬ ‫أبريل ‪ : 2012‬أصبح المرشح الوحيد لجماعة‬ ‫اإلخ��وان المسلمين بعدما قررت اللجنة العليا‬

‫لالنتخابات الرئاسية‪ ،‬استبعاد الشاطر و‪ 9‬مرشحين‬ ‫آخرين من سباق انتخابات ألسباب قانونية‪.‬‬ ‫مايو ‪ :2013‬نجح يف الجولة األوىل لالنتخابات‬ ‫الرئاسية األوىل بعد ثورة ‪ 25‬يناير‪ ،‬ليتنافس مع‬ ‫الفريق أحمد شفيق بعد خسارة ‪ 11‬مرشحً ا آخرين‪.‬‬ ‫يونيو ‪ :2012‬إع�ل�ان اس��م��ه م��ن قبل لجنة‬ ‫االنتخابات الرئاسية فائزًا بنسبة ‪ % 51.7‬مقابل‬ ‫‪ % 48.3‬لـ«شفيق»‪.‬‬ ‫رئيسا‪:‬‬ ‫مرسي‬ ‫ً‬ ‫‪ 30‬يونيو ‪ :2012‬توىل منصب الرئيس بصفة‬ ‫رسمية‪ ،‬حين قام بأداء اليمين الدستورية أمام‬ ‫المحكمة الدستورية العليا‪.‬‬ ‫‪ 8‬يوليو ‪ :2012‬ألغى حكم ًا سابق ًا للمحكمة‬ ‫الدستورية العليا بحل مجلس الشعب‪ ،‬وأعاده‬ ‫للعمل‪ ،‬ولكن المحكمة أك��دت أن حكم حل‬ ‫المجلس نهائي وملزم للجميع‪ ،‬وتراجع مرسي‬ ‫بعدها عن قرار الحل‪.‬‬ ‫ً‬ ‫‪ 19‬يوليو ‪ :2012‬أصدر قرارا باإلفراج عن ‪572‬‬ ‫سجينًا مدانين بأحكام عسكرية وتخفيف‬ ‫العقوبات عن بعضهم‪.‬‬ ‫‪ 12‬أغسطس ‪ :2012‬أقال عدد ًا كبير ًا من قيادات‬ ‫الجيش‪ ،‬عىل رأسهم وزير الدفاع محمد حسين‬ ‫طنطاوي‪ ،‬وع َّين بد ًال منه وزير الدفاع الحايل‬ ‫عبدالفتاح السيسي‪ ،‬عقب مقتل ‪ 16‬جندي ًا يف‬ ‫رفح‪.‬‬ ‫‪ 6‬أكتوبر ‪ :2012‬اعتراضات واسعة ضده بعد‬

‫‪،،‬‬

‫مرسي إن‬ ‫هذه المحاكمة‬ ‫غير شرعية‬ ‫والقاضي يرفع‬ ‫الجلسة‬

‫‪،‬‬

‫قيامه بدعوة قيادات إسالمية ممن تمت إدانتهم‬ ‫باغتيال الرئيس األسبق أنور السادات لحضور‬ ‫االحتفال الرسمي بمرور ‪ 39‬عا ًما عىل حرب‬ ‫‪ 6‬أكتوبر ‪.1973‬‬ ‫‪ 12‬أكتوبر ‪ :2012‬اشتباكات بين مؤيديه‬ ‫ومعارضيه يف ميدان التحرير‪ ،‬الذي شهد فاعليات‬ ‫مظاهرات «جمعة الحساب» لمحاسبته عىل ما‬ ‫نفذه أو لم ينفذه من وعوده خالل المائة يوم‬ ‫األوىل من حكمه‪.‬‬ ‫‪ 22‬نوفمبر ‪ :2012‬أصدر إعالنًا دستور ًيا ينص‬ ‫عىل «إع��ادة التحقيقات يف الجرائم التي تمت‬ ‫ضد المتظاهرين خالل ثورة ‪ 25‬يناير‪ ،‬وتحصين‬ ‫ق��رارات��ه من الطعن أم��ام القضاء‪ ،‬وتحصين‬ ‫الجمعية التأسيسية لوضع الدستور ومجلس‬ ‫الشورى من الحل ولو بحكم قضائي»‪ ،‬بجانب عزل‬ ‫النائب العام عبدالمجيد محمود‪ ،‬والذي ينص‬ ‫القانون عىل عدم جواز عزله‪.‬‬ ‫‪ 1‬ديسمبر ‪ :2012‬انطالق مليونية «الشرعية‬ ‫والشريعة» بميدان «النهضة» بالجيزة‪ ،‬والتي‬ ‫أعلن مؤيدوه فيها مساندتهم لإلعالن الدستوري‪.‬‬ ‫‪ 5‬ديسمبر ‪ :2012‬أنصار مرسي يفضون اعتصام‬ ‫المعارضين أمام القصر‪ ،‬وسط اشتباكات شهدت‬ ‫سقوط ‪ 10‬قتىل‪.‬‬ ‫‪ 9‬ديسمبر ‪ :2012‬إلغاء اإلعالن الدستوري‪ ،‬مع‬ ‫اإلبقاء عىل معظم آثاره‪.‬‬ ‫العزل والمحاكمة‪:‬‬ ‫‪ 30‬يونيو ‪ :2013‬انطالق مظاهرات حاشدة‬ ‫تطالب برحيله وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة‪.‬‬ ‫‪ 1‬يوليو ‪ :2013‬قيادة القوات المسلحة تصدر‬ ‫بيانًا‪ ،‬أمهلت فيه «جميع القوى السياسية»‬ ‫يومين آخرين لالستجابة لـ «مطالب الشعب»‪.‬‬ ‫‪ 3‬يوليو ‪ :2013‬أعلنت قيادة القوات المسلحة‪،‬‬ ‫يف حضور قيادات سياسية ودينية‪« ،‬خارطة‬ ‫الطريق» تض ّمن محتواها «عزل مرسي‪ ،‬وتعديل‬ ‫الدستور‪ ،‬وإج��راء انتخابات برلمانية ورئاسية‬ ‫مبكرة»‪ .‬وت��م اإلع�لان عن أن مرسي موجود‬ ‫يف مكان «آمن» لكن غير معلن عنه «ألسباب‬ ‫أمنية»‪ ،‬وأعلن مؤيدو مرسي اعتصا ًما مفتوحً ا يف‬ ‫«رابعة العدوية» وميدان «النهضة»‪ ،‬حتى عودة‬ ‫مرسي لمنصبه‪.‬‬ ‫‪ 4‬نوفمبر ‪ :2013‬بدء أوىل جلسات محاكمة مرسي‬ ‫أمام محكمة جنايات القاهرة‪.‬‬ ‫وهكذا يسجل المصريون أنهم استطاعوا عزل‬ ‫رئيسين وتقديمهما للقضاء خالل أقل من ثالث‬ ‫سنوات ‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪5‬‬

‫ماذا لو رحل مرشد‬ ‫إيران ؟‬

‫عبد الرحمن الرا�شد‬

‫مهرجانات اغتيال الوطن والحرية‪) 2 – 1 ( ! ..‬‬ ‫رغم األمل في‬ ‫التغيير الحقيقي‬ ‫إ ّال أنّ الغيوم‬ ‫باألفق تت ّربص‬ ‫بآمالنا الدوائر‬ ‫وأخطرها ولوج‬ ‫التعصب القبلي‬ ‫ّ‬ ‫على خطوط‬ ‫األزمة الليبية‬ ‫ُمستهدف ًا إقصاء‬ ‫ثورة ‪ 17‬فبراير‬ ‫عن مسارها‬ ‫المدني المتعثر‪،‬‬ ‫واستبدال‬ ‫الطغيان‬ ‫العسكري‬ ‫القذافي‬ ‫بطغيان القبيلة‬ ‫القروسطي ‪.‬‬

‫سالم الوخي‬

‫المعاش ‪ ،‬وبعد أن نسج‬ ‫وعند ق��راءة الراهن ُ‬ ‫التغيير األح�لام واألف��راح في أعيننا ‪ ،‬ن ُْصدم‬ ‫بافتراس الفوضى والنكوص والعجز الكامل‬ ‫ونشوب مخالبها السا ّمة في الجسد الليبي‬ ‫تسم على وجهه الشحوب بسبب خيبة األمل‬ ‫ُ‬ ‫الم ْر ْ‬ ‫التي وصلت ذروتها باعتقال جماعة مسلحة‬ ‫رئيس الوزراء (علي زيدان) واالفتخار العلني على‬ ‫األثير مباشرة !‪.‬‬ ‫وهذا المثال غير اليتيم الغارق في مستنقعات‬ ‫االستخفاف بالدولة ورموزها ‪ ،‬ينطق بحقيقة‬ ‫م��وت ال��دول��ة وال��ف��راغ السياسي واالجتماعي‬ ‫التعصب القبلي وما‬ ‫الخطير الذي يتناسل منه‬ ‫ّ‬ ‫سواه من ظواهر معرقلة لقيام الدولة الحداثية‪.‬‬ ‫نحن نعيش ع��ذاب��ات دق المسامير األخيرة‬ ‫بنعش الدولة المدنية ‪ ،‬مثلما نقاسي انتكاسة‬ ‫بعث الرابطة العصبية القبلية وخروجها من‬ ‫ال ُق ْم ُقم والنفخ بجمرة القبيلة استكما ًال لمخطط‬ ‫إشعال الحرائق في الوطن بعد تشظيه ‪ .‬وتحت‬ ‫الفتات السياسة أقيمت كيانات قبلية مسلحة‬ ‫وتم توظيف الصراعات القبلية تنفيذ ًا لمصالح‬ ‫ّ‬ ‫سلطوية تفتيتية‪ .‬وبحماية القبيلة يجري‬ ‫تكبيل إرادة العدالة وتعطيل سيادة القانون‬ ‫ّ‬ ‫للتحضر واألمن واالستقرار‪.‬‬ ‫في طعنات مميتة‬ ‫ففي ظل هذه األوزار ونظائرها الكثيرة ‪ ،‬سيغدو‬ ‫المستقبل محفوف ًا باأللغام ‪ .‬ومع تغييب للدولة‬ ‫وانزواء اإلعالم الرشيد ومؤسسات المجتمع المدني‬ ‫وهشاشة الوعي العام بأبجديات قيم الحرية‬ ‫والتغيير ال��ج��ذري ‪ ،‬والمغاالة في اإلحساس‬ ‫باالنتماء القبلي وتجاهل خ��ط��ورة المرحلة‬ ‫االنتقالية يصبح غير العقالني ُمباح ًا في‬ ‫مهرجانات اغتيال العقل والحرية وتفتيت‬ ‫الوطن وتذريره ‪.‬‬ ‫وبدون الطعن في النوايا ‪ّ ،‬‬ ‫لعل هناك تغذية‬ ‫تعصبة ‪ ،‬إثر انطالق‬ ‫الم ّ‬ ‫شوفينية للذات القبلية ُ‬ ‫اإلعالم الجهوي والفضائيات المناطقية ُمفتق ًرا‬ ‫إلى خطاب وقائي إصالحي يتبنّى المكاشفة‬ ‫ويعالج التراكمات السلبية الج ّمة العتيقة‬

‫والجديدة ‪ ،‬ويضخ دم��اء التنوير في األوردة‬ ‫المجتمعية ‪ُ ،‬متصالح ًا مع ُمك ّونات ال��ذات‬ ‫الوطنية ‪.‬‬ ‫القبيلة السياسية عملة غير رائجة بالمجتمعات‬ ‫الحديثة ‪ ،‬فالمطلوب وعي مجتمعي حقيقي‬ ‫بذلك وبخطورة المرحلة ‪ ،‬مما يلقي بالمسؤولية‬ ‫على اإلع�ل�ام وم��ؤس��س��ات المجتمع المدني‬ ‫لالضطالع بدورها انتشا ًال للوطن من أنفاق‬ ‫التشتت والظالمية ‪.‬‬ ‫ويقول الباحثون ( إن مصدر التخ ّوف في‬ ‫المجتمع الذي تسوده االنتماءات القبلية في‬ ‫العمل السياسي‪ ،‬يأتي بالدرجة األولى من أن‬ ‫االلتفاف أو الت ّوجه قد يكون حول األشخاص‬ ‫إ ّم��ا شيوخ ًا للقبائل أو أف���راد ًا عاديين من‬ ‫القبيلة بد ًال من أن يكون االلتفاف وااللتقاء‬ ‫ح��ول المبادئ والبرامج والقضايا التي تهم‬ ‫المجتمع ككل ‪ ،‬وهنا يكمن الخطر الذي يدفع‬ ‫بالمجتمع أو قطاعات كبيرة منه لالنقسام‬ ‫والتف ّرق والتناحر وربما الصراع ‪ ،‬أي تنافس كل‬ ‫طرف انتصار ًا لقبيلته وعشيرته وليس انتصار ًا‬ ‫لمصلحة المجتمع في مجموعه أو لمصلحة‬ ‫الوطن ’’‪.‬‬ ‫وعند تعليل استمرار حيوية الظاهرة القبلية‬ ‫نقول ال يزال الليبيون يكابدون ُمخلفات نظام‬ ‫المقبور الذي صنع بعقلية الدكتاتور األوحد‬ ‫حالة الجدب العام ‪ ،‬وج��رف الحياة والتقدم‬ ‫وحاصر العقل الليبي ‪ ،‬وك ّرس الفراغ المؤسساتي‬ ‫السياسي واالجتماعي ‪ ،‬وألغى المشاركة في‬ ‫بناء الوطن ‪ ،‬وفرض مرتكزات مناطقية وقبلية‬ ‫على العمل السياسي واالجتماعي العقيم الفارغ من‬ ‫المحتوى والمضمون الجاد‪.‬‬ ‫الموثقة للتاريخ الليبي المعاصر‬ ‫وتورد المد ّونات ُ‬ ‫أن الطاغية القذافي راهن على استثمار العصبية‬ ‫القبلية لمصلحته ‪ ،‬فأخذ ُيكثف الممارسات‬ ‫إلحيائها ‪ ،‬وتمكينها من الدور والمكان المهم في‬ ‫التركيبة السياسية واالجتماعية في البالد‪ ،‬ولم‬ ‫يلبث أن انتهى األمر إلى أن باتت القبيلة هي‬

‫اإلطار الذي تدور داخله حركة النظام السياسي ‪.‬‬ ‫يقيني أن القبلية س�لاح ذو حدين ‪ ،‬ولن‬ ‫نوظف القبيلة كما اقترف الهالك إلدامة حكمه‬ ‫الطاغوتي ‪ ،‬لكن قد نتفيأ الظالل القبلية‬ ‫مرحلي ًا لمعالجة االحتقانات ووأد التوترات‬ ‫القبلية الموروثة والمتنامية المزروعة بكثافة‬ ‫في التربة الوطنية ‪ ،‬رتق ًا للنسيج والسلم‬ ‫االجتماعي وعبو ًرا للتضاريس االنتقالية الوعرة‬ ‫وتهيئة لبناء ليبيا التي ه ّدمها االنكشاري‬ ‫القذافي ‪.‬‬ ‫ومن حقنا أن نُحاور من ّقبين عن تفسيرات قد‬ ‫تُب ّرر التخ ّوفات من تح ّول الربيع الليبي إلى خريف‬ ‫يرزح تحت قبضة القبلية والشمولية ‪ .‬هناك‬ ‫حزمة من األسئلة المشروعة الحارقة تسرح‬ ‫وتمرح بالذهن عند تقييم الحصيلة بالمسألة‬ ‫الليبية ‪ ،‬بعد سنتين من التحرير ‪ :‬هل هو ُمكر‬ ‫التاريخ ‪ -‬مثلما يعتقد الهيغليون ـ وفحواه‬ ‫أنه للتخلص من التخلف ‪ ،‬يجب التعايش أو ًال‬ ‫التعصب ‪ ،‬والالعقل ‪ ،‬وقمع الحريات ‪...‬؟‪.‬‬ ‫مع‬ ‫ّ‬ ‫لماذا نقبع وحيدين بنفق الفوضى والقبيلة‬ ‫غرباء عن التم ّدن والحداثة ‪ ،‬والعالم من حولنا‬ ‫قرية واحدة تتعايش مللها و ِنحلها بانسجام دون‬ ‫أي تمييز قبلي أو جنسي أو مذهبي أو لغوي‪...‬؟!‬ ‫إلى متى الصمت عن فجيعة العودة إلى القبلية‬ ‫بينما تواصل ال��ذات التمجيدية الهروب من‬ ‫المراجعة والمكاشفة ؟‪ .‬وهل القبلية فوق النقد‬ ‫عابرة للتاريخ سارية المفعول الزمكاني؟ ‪..‬‬ ‫يبدو أن أغلب اإلجابات مؤجلة ‪ ،‬لكن الحلول‬ ‫تتمحور في فك االرتباط بالذهنيات الصدامية‬ ‫اإلقصائية التي تتغ ّول بفضاءاتنا السياسية‬ ‫والثقافية واالجتماعية‪ ،‬فقد حانت البدايات‬ ‫المتأخرة لخوض غمار حراك فكري ‪ ،‬من أولوياته‬ ‫إيقاظ ال��ذات نقدي ًا وتحريرها من قيودها‬ ‫الملتزم المؤسس على‬ ‫الثقيلة وبث الوعي الجاد ُ‬ ‫الفهم الموضوعي أللف باء الحقوق والواجبات‬ ‫وقضايا الوطن والمواطنة والديمقراطية وقيم‬ ‫المجتمع المدني ‪...‬‬

‫قال أحد المعلقين اإليرانيين عن غياب‬ ‫المرشد األعلى‪« :‬ال تصلنا أنباء جيدة حول‬ ‫صحة كبيرنا‪ ،‬ولم يتحدث في يوم الغدير‬ ‫مع الشعب ومع الضيوف‪ ...‬ادعوا له»‪.‬‬ ‫وقد عودتنا كثرة اإلشاعات الشخصية‬ ‫أال نصدقها‪ ،‬فغياب المرشد عشرين يوم ًا‬ ‫وعيدين ال تعني الكثير‪ ،‬لكن رغم ضعف‬ ‫رواية مرض رأس النظام اإليراني‪ ،‬فإن‬ ‫السؤال َع َّما بعد آية الله يفرض نفسه‬ ‫في ظروف تزداد تعقيد ًا‪ ،‬هل لو غاب‬ ‫المرشد الليلة‪ ،‬يمكن أن تتبدل السياسة‬ ‫اإليرانية الخارجية؟ النظام اإليراني‬ ‫جمعي‪ ،‬ال يشبه في هياكله مث ًال نظام‬ ‫الرئيس المصري ال��راح��ل جمال عبد‬ ‫الناصر‪ ،‬ال��ذي بوفاته تغيرت سياسة‬ ‫مصر ف��ي عهد خلفه أن��ور ال��س��ادات‪.‬‬ ‫فاألنظمة التي تقوم على مؤسسة الفرد‬ ‫الواحد غالب ًا ما ينقلب الخلف على سياسة‬ ‫السلف‪.‬‬ ‫في سوريا‪ ،‬عندما تولى الحكم بشار األسد‬ ‫خلف ًا ألبيه‪ ،‬تبدلت سياسة سوريا في نواح‬ ‫عديدة‪ ،‬انتهت سوريا إلى طريق مسدود‬ ‫بعد رحيل األب الذي أدرك أن انتماءه‬ ‫إلى طائفة صغيرة العدد يتطلب منه‬ ‫توازنات معقدة‪ ،‬أما بشار فقد اندفع ـ فور‬ ‫توليه الرئاسة ـ إلى تغيير تلك المعادلة‪،‬‬ ‫وانخرط في خدمة النظام اإليراني ضمن‬ ‫تحالف كامل‪ ،‬وتجرأ على اغتيال كبار‬ ‫الشخصيات في سوريا‪ ،‬ثم لبنان‪ ،‬ودعم‬ ‫نشاط اإلره���اب في ال��ع��راق لسنوات‬ ‫ثم اعتمد العنف وح��ده في مواجهة‬ ‫الثائرين عليه‪.‬فهل غياب المرشد ـ الرجل‬ ‫الذي يملك صالحيات مطلقة ـ يمكن أن‬ ‫يغير سياسة إيران إلى األفضل أو األسوأ؟‬ ‫بكل أسف األرجح هو األسوأ ‪ ،‬كل الذين‬ ‫يتزاحمون خلف المرشد يريدون خالفته‪،‬‬ ‫هم أكثر ثورية منه‪ ،‬مع تعاظم دور‬ ‫الحرس الثوري في إدارة الدولة والحياة‬ ‫العامة‪ ،‬فهو يدير معارك في العراق‬ ‫وسوريا ولبنان والبحرين واليمن وغزة‪.‬‬ ‫إنما شخصية إيجابية‪ ،‬مثل الشيخ‬ ‫هاشمي رفسنجاني‪ ،‬ال حظ لها في قيادة‬ ‫إيران‪ .‬رفسنجاني انتهى معزو ًال ومه َّمش ًا‬ ‫مع أن��ه ال��ذي مكن علي خامنئي من‬ ‫منصب المرشد األعلى‪ ،‬الذي انقلب عليه‬ ‫وأبعده‪ ،‬وسجن أبناءه‪.‬‬ ‫واآلن يهيمن المتشددون على صناعة‬ ‫القرار‪ ،‬بدعم من الحرس الثوري‪ ،‬وتم‬ ‫إقصاء معظم الشخصيات اإليرانية‬ ‫التاريخية والمعتدلة‪ ،‬التي كان لها أن‬ ‫تقود البالد نحو السالم واالستقرار والتفرغ‬ ‫للتنمية وبناء العالقات اإلقليمية‬ ‫الدولية‪ ،‬مثل مهدي كروبي ومير حسين‬ ‫موسوي‪ .‬بعد ثالثين عام ًا من سياسة‬ ‫التطرف السياسي في طهران‪ ،‬نتمنى أن‬ ‫نلمح شيئ ًا من النور في مستقبل إيران‬ ‫والقيادة اإليرانية‪ ،‬لكننا ال نرى شيئ ًا‬ ‫بعد‪ .‬وليست هذه أمانينا وحدنا‪ ،‬بل ال‬ ‫بد أنها‪ ،‬أيض ًا‪ ،‬تطلعات الشعب اإليراني‬ ‫الذي يعاني كل يوم‪ ،‬وانتهى به األمر‬ ‫إلى أن أصبح واحد ًا من أفقر الشعوب‪،‬‬ ‫وأكثرها بؤس ًا‪ ،‬بعد أن كان أكثرها نجاح ًا‬ ‫وتفوق ًا في منطقة الشرق األوس��ط‪.‬‬ ‫نظام إي��ران اليوم مؤسسة متطرفة‪،‬‬ ‫في انغالقه وسياساته مماثل ألنظمة‬ ‫صدام العراق‪ ،‬وقذافي ليبيا‪ ،‬وأسد سوريا‬ ‫وكيم جونغ أون كوريا الشمالية‪ ،‬وال‬ ‫ندري كيف سيصبح غد ًا‪ ،‬لو غاب خامنئي‬ ‫عن المشهد غد ًا‪.‬‬


‫أنا ليبي وأنت ليبي ديننا اإلسالم‬ ‫اترك السالح لننعم بالسالم‬

‫وزارة الصناعة‬

‫�إعالن‬

Within the framework of technical economic and environmental Assessment ,the ministry of Industry through its sub-tender Committee announces its desire to float a general bid for conducting A technical and economic study in addition to a comprehensive - Libyan lron & steel company / Misurata - Libyan company for food industries / Misurata - Libyan tractors and Agricultural equipment Copany / Tripoli - National flour Mills & fodder Company / Benghazi - National Trailers Company / Tripoli - Trucks and Buses Company / Tripoli - Tripoli Company for Water & Beverage Bottling - Tripoli Dairy Company National and foreign companies specialized in carrying out detailed Evaluation and studies(economic-technical-environmental) and feel Themselves competent and satisfying the legal conditions according To the latest international principles and standards are hereby invited to apply to the sub – Tender Committee / Ministry of industry at its premises located in Tajora –industrial Research Center in order in order to take out the Brochure of Conditions and Specifications for the above – mentioned companies, against paying (LYD500) non – refundable , provided offers should be submitted no later than 25/11/2013 closing at 13:00. For further queries, please contract the rapporteur of sub- Tender Committee: TEL / FAX : +218 21 3692015 E-mail: bidsindustry@yahoo.com

‫وزارة الصناعة‬

‫�إعالن‬

‫ تعتزم وزارة الصناعة عن طريق‬،‫يف إطار التقييم الفني واالقتصادي والبيئي‬ ‫لجنة العطاءات الفرعية بالوزارة رغبتها يف طرح مناقصة عامة إلجراء دراسة فنية‬ :‫واقتصادية باإلضافة إىل التقييم البيئي الشامل للشركات التالية‬ .‫ـ الشركة الليبية للحديد والصلب مصراتة‬ .‫ـ الشركة الليبية للصناعات الغذائية مصراتة‬ .‫ـ الشركة الليبية للجرارات والمستلزمات الزراعية المساهمة طرابلس‬ .‫ـ الشركة الوطنية للمطاحن واألعالف بنغازي‬ .‫ـ الشركة الوطنية للمقطورات طرابلس‬ .‫ـ شركة الشاحنات والحافالت طرابلس‬ .‫ـ شركة طرابلس لتعبئة المياه والمشروبات‬ . ‫ـ شركة طرابلس لأللبان‬ ‫فعىل الشركات الوطنية واألجنبية المتخصصة يف إجراء التقييم والدراسات‬ ‫التفصيلية (اقتصادي ًا ـ فني ًا ـ بيئي ًا) وال��ت��ي تأنس يف نفسها الكفاءة‬ ‫والمستوفية للشروط القانونية وف��ق أح��دث األس��س والمعايير الدولية‬ ‫ التقدم إىل لجنة العطاءات الفرعية بوزارة الصناعة بمقرها الكائن بمركز البحوث‬، ‫ لسحب كراسة الشروط والمواصفات للشركات المذكورة أعاله‬،‫ تاجوراء‬/ ‫الصناعية‬ ‫ل) خمسمائة دينار ليبي غير قابل للترجيع اعتبار ًا من‬.‫ د‬500( ‫مقابل مبلغ قيمته‬ ‫ خالل فترة الدوام الرسمي عىل أن يتم‬،‫م‬2013 / 11 / 18 ‫ وحتى‬، ‫م‬2013 / 10 / 10 .‫م‬2013 / 11 / 25 ‫تقديم العروض يف أجل أقصاه‬ ‫وألي استفسار يرجى االتصال بمقرر لجنة العطاءات الفرعية‬ bidsindustry@yahoo.com ‫ ـ البريد االلكتروني‬218213692015+ : ‫هاتف ـ فاكس‬


‫االقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد(‪)304‬‬

‫ليبيا ‪ ..‬زيادة رواتب موظفي الدولة‬

‫مصر تعيد ‪ 500‬مليون من‬ ‫الوديعة القطرية‬

‫قال مصدر مصري االثنين إن‬ ‫المصرف المركزي أعاد في مطلع نوفمبر‬ ‫الجاري إلى قطر وديعة قيمتها ‪500‬‬ ‫مليون دوالر بعد رفض الدوحة تمديد‬ ‫أجل الوديعة‪ .‬وأضاف المصدر الذي‬ ‫طلب عدم نشر اسمه في اتصال هاتفي‬ ‫مع رويترز"ردت مصر ‪ 500‬مليون دوالر‬ ‫لقطر في األول من نوفمبر وسترد ‪500‬‬ ‫مليون دوالر أخرى في بداية ديسمبر"‪.‬‬ ‫وكانت قطر أودعت مليار دوالر لدى‬ ‫البنك المركزي المصري في نهاية ‪2012‬‬

‫ق َّررت الحكومة الليبية زيادة مرتبات العاملين بأجهزتها اإلدارية المختلفة‬ ‫بنسبة ‪ % 20‬من قيمة المرتب اإلجمالي وزيادة مرتبات العاملين بقطاع‬ ‫النفط بنسبة ‪ .% 67‬وتسري الزيادة على موظفي الدولة وكذلك العاملين‬ ‫بالقطاع النفطي اعتبار ًا من مطلع شهر يناير المقبل ‪ .2014‬وأشار القرار‬ ‫إلى أن الزيادة تشمل جميع موظفي الدولة بما فيهم الموظفين العاملين‬ ‫في المرافق واألجهزة الليبية في الخارج‪ .‬ويقدر عدد موظفي الدولة الليبية‬ ‫بمليون موظف تقريبا‪ .‬يشار إلى أن مرتبات الموظفين التابعين ألجهزة الدولة‬ ‫الليبية تتراوح ما بين ‪ 700‬إلى ‪ 1800‬دينار شهري ًا‪.‬وكانت الحكومة حددت أقل‬ ‫مرتب للمتقاعدين كمعاش أساسي بـ‪ 450‬دينار ًا كحد أدنى‪.‬‬

‫تعايف اقتصاد منطقة اليورو‬

‫ب ّين مسح تسارع النشاط الصناعي بمنطقة اليورو في أكتوبر‬ ‫زيادة طلبيات التوريد الجديدة للشهر الرابع على التوالي لكن المنافسة‬ ‫المحتدمة لم تدع مجا ًال يذكر لرفع األسعار‪.‬‬ ‫وقالت شركة ماركت التي تجري المسح إن المكاسب القوية المتزايدة‬ ‫في دول مثل إسبانيا وإيطاليا وأيرلندا تعني اتساع نطاق التعافي‬ ‫الناشئ في المنطقة‪ .‬وزادت القراءة النهائية لمؤشر مديري المشتريات‬ ‫للقطاع الصناعي إلى ‪ 51.3‬من ‪ 51.1‬في سبتمبر وذلك تماشي ًا مع‬ ‫القراءة األولية السابقة ومع متوسط توقعات االقتصاديين‪ ،‬كان‬ ‫المؤشر سجل أعلى مستوى في ‪ 26‬شهر ًا عندما بلغ ‪ 51.4‬في أغسطس‪.‬‬ ‫وارتفع مؤشر يقيس الناتج إلى ‪ 52.9‬من ‪ .52.2‬وتشير أية‬ ‫قراءة فوق الخمسين إلى نمو النشاط‪ .‬وقال كريس وليامسون كبير‬ ‫االقتصاديين في مؤسسة "ماركت" "االقتصاد الصناعي لمنطقة اليورو‬ ‫يمر بأقوى فترة نمو في عامين ونصف العام‪ ،‬لكن بينما يتواصل‬ ‫التعافي مازالت القراءة شديدة االنخفاض بكل المقاييس‪ ".‬وانتشل‬ ‫النمو القوي في ألمانيا أكبر اقتصاد أوروبي المنطقة من أطول ركود‬ ‫لها في الربع الثاني من العام‪ ،‬لكن المرجح أال يتجاوز النمو الفصلي ما‬

‫‪7‬‬

‫وحل موعد االستحقاق ورفضت‬ ‫الدولة الخليجية تمديد أجل الوديعة‬ ‫لمصر‪ .‬وبهذا اإلجراء تكون القاهرة‬ ‫استكملت عملية إعادة الوديعة البالغ‬ ‫قيمتها ‪ 3‬مليارات دوالر‪ ،‬التي كانت‬ ‫الدوحة قد أودعتها في البنك المركزي‬ ‫المصري سابق ًا‪ .‬وكان محافظ المصرف‬ ‫المركزي المصري‪ ،‬هشام رامز‪ ،‬كشف‬ ‫في سبتمبر الماضي أن مصر ردت إلى‬ ‫قطر وديعة بملياري دوالر بعد فشل‬ ‫المفاوضات لتحويلها إلى سندات‪.‬‬

‫البنك الدولي واالتحاد األوربي‬

‫استثمارات يف منطقة‬ ‫الساحل اإلفريقي‬

‫بين ‪ 0.2‬و‪ % 0.3‬لنهاية العام المقبل‪ .‬وزاد الطلب على السلع المصنعة‬ ‫الشهر الماضي لكن ليس بالسرعة المسجلة في سبتمبر في حين لم تغير‬ ‫المصانع األسعار رغم ارتفاع تكاليف المدخالت‪ .‬وارتفع المؤشر الفرعي‬ ‫ألسعار المنتجات إلى أعلى مستوى في ‪18‬شهر ًا عند ‪ 50.5‬من ‪50.3‬‬ ‫لكنه انخفض عن القراءة األولية البالغة ‪.50.7‬‬

‫أعلن البنك الدولي واالتحاد األوروبي يوم‬ ‫االثنين عن نيته ضخ ‪ 8.25‬مليار دوالر لتعزيز‬ ‫التعاون االقتصادي وانتشال المزيد من األشخاص‬ ‫من الفقر المدقع في منطقة الساحل اإلفريقي‪.‬‬ ‫جاء اإلعالن متزامن ًا مع وصول األمين العام‬ ‫لألمم المتحدة بان كي مون ورئيس مجموعة‬ ‫البنك الدولي جيم يونغ كيم يوم االثنين إلى‬ ‫مالي في جولة تشمل أيض ًا النيجر وبوركينا فاسو‬ ‫وتشاد‪ .‬ووفق ًا لبيان صحفي صادر عن مكتب‬ ‫المتحدث باسم األمم المتحدة‪ ،‬فإن مجموعة‬ ‫البنك الدولي تعهدت باستثمار ‪ 1.5‬مليار دوالر‬ ‫في مشاريع إقليمية جديدة مثل شبكات األمان‬ ‫االجتماعي لمساعدة األسر على التغلب على المحن‬

‫االقتصادية والكوارث الطبيعية وتحسين البنية‬ ‫التحتية وخلق فرص العمل في المناطق الريفية‬ ‫خالل العامين القادمين‪ .‬وتعهد االتحاد األوروبي‬ ‫بتوفير ‪ 5‬مليارات يورو (حوالي ‪ 6.75‬مليار دوالر)‬ ‫لست دول في منطقة الساحل‪ --‬بوركينا فاسو‬ ‫ومالي وموريتانيا والنيجر والسنغال وتشاد‪ --‬في‬ ‫السنوات السبع القادمة‪ ،‬بهدف مساعدتها على‬ ‫معالجة التحديات المعقدة والخاصة التي تواجه‬ ‫المنطقة‪ .‬وتعد منطقة الساحل التي يقطنها‬ ‫‪ 80‬مليون نسمة حزام ًا يفصل الصحراء الغربية‬ ‫في الشمال والسافانا في الجنوب وتمتد من‬ ‫موريتانيا إلى إريتريا وتضم بوركينا فاسو وتشاد‬ ‫ومالي والنيجر ونيجيريا والسنغال والسودان‪.‬‬

‫‪ 20‬مليون مواطن عربي عاطلون عن العمل األردن ‪ ..‬ارتفاع االحتياطي النقدي‬ ‫قال مسؤول عربي رفيع المستوى‪ ،‬إن نحو‬ ‫‪ 20‬مليون مواطن عربي عاطلون عن العمل‬ ‫خالل الفترة الحالية‪ ،‬مؤكد ًا أن االحتجاجات التي‬ ‫اجتاحت بعض دول المنطقة قفزت بنسب‬ ‫البطالة في بعض الدول إلى معدالت مرتفعة‬ ‫لم يسبق لها مثيل‪ .‬ولفت أحمد لقمان ـ مدير‬ ‫عام منظمة العمل العربية خالل مؤتمر صحفي‬ ‫عقد استباق ًا للمنتدى العربي الثاني للتنمية‬ ‫والتشغيل الذي سيعقد في الرياض‪ ،‬نهاية‬ ‫فبراير المقبل ـ إلى أن معدالت البطالة في الدول‬ ‫العربية تتراوح بين ‪ 3‬و‪ 40‬في المائة‪ .‬وأضاف‬ ‫في تصريحات نشرتها صحيفة الشرق األوسط‬ ‫"لدينا معايير عربية خاصة وأخرى دولية تحفظ‬ ‫حقوق صاحب العمل والعامل‪ ،‬وهذا األمر يأتي‬ ‫في وقت تسببت فيه أوضاع المنطقة التي‬ ‫تجتاح بعض الدول في ارتفاع معدالت البطالة‪،‬‬ ‫وهو مؤشر خطير جد ًا حذرنا منه في مناسبات‬ ‫سابقة‪ .‬وأوضح لقمان أن تقرير منظمة العمل‬ ‫العربية الثالث ركز في موضوعه الرئيس على إثر‬ ‫االحتجاجات التي اجتاحت بعض دول المنطقة‬ ‫على سوق العمل‪ ،‬مبين ًا أنه من المأمول أن‬ ‫يصل المنتدى العربي الثاني للتنمية والتشغيل‬

‫إلى نتائج إيجابية من شأنها تخفيف حدة تزايد‬ ‫معدالت البطالة والحد منها‪ .‬ولفت لقمان إلى أن‬ ‫المنتدى المقبل سيشهد توجيه الدعوة إلى وزراء‬ ‫االقتصاد والتخطيط العرب‪ ،‬باإلضافة إلى وزراء‬ ‫العمل‪ ،‬والتعليم العالي‪ ،‬مبين ًا في الوقت ذاته أن‬ ‫الدعوات ستوجه أيض ًا إلى مؤسسات التدريب في‬ ‫الوطن وأوضح لقمان‪ ،‬أن معدالت البطالة في‬ ‫المنطقة العربية تبلغ خالل الفترة الحالية نحو‬ ‫‪ 16‬في المائة‪ ،‬وهذه المعدالت ارتفعت خالل‬ ‫العامين الماضيين بنسبة اثنين في المائة‪،‬‬ ‫وهي معدالت تختلف بين دول المنطقة‪ ،‬يشار‬ ‫إلى أن المنتدى العربي الثاني للتنمية والتشغيل‬ ‫الذي سيعقد في العاصمة الرياض بين ‪ 24‬و‪26‬‬ ‫فبراير المقبل‪ ،‬يهدف إلى بحث سبل تعاون عربي‬ ‫فعال لدعم التشغيل والحد من البطالة‪ ،‬وتحسين‬ ‫ظروف وشروط العمل في إطار تنمية عربية‬ ‫متكاملة ومستدامة‪ ،‬وتحقيق مشاورات موسعة‬ ‫رفيعة المستوى بين المعنيين بالتشغيل من‬ ‫فاعلين اقتصاديين ومعنيين بالتعليم والتدريب‬ ‫وأطراف اإلنتاج الثالثة في العمل‪ :‬وزارات العمل‪،‬‬ ‫منظمات أصحاب األعمال‪ ،‬النقابات العمالية في‬ ‫جميع البلدان العربية‪.‬‬

‫أكثر من ملياري دوالر خسائر الصناعة السورية‬ ‫ق ّدر وزير الصناعة السوري خسائر الصناعة ب‪ 336‬مليار ليرة ‪ ،‬أي ما يعادل ‪ 2,2‬مليار دوالر‪،‬‬ ‫نتيجة ‪ 31‬شهر ًا من النزاع‪ .‬وقال الوزير‪ ،‬حسبما نقلت عنه صحيفة "الوطن" السورية خالل اجتماع‬ ‫مع مديري المؤسسات والشركات التابعة للوزارة إن قيمة األضرار المباشرة وغير المباشرة التي لحقت‬ ‫بالقطاعين العام والخاص (الصناعيين) منذ بداية األزمة ولغاية الشهر الماضي أكتوبر بلغت حسب‬ ‫البيانات المتوفرة ‪ 336‬مليار ليرة (‪ 2,2‬مليار دوالر)"‪ ،‬وأشار إلى أن أضرار القطاع الخاص بلغت‬ ‫‪ % 68,5‬أي نحو ‪ 230‬مليار ليرة‪ ،‬وأضرار القطاع العام نحو ‪ 106‬مليارات ليرة‪.‬‬

‫كشفت أرقام البنك المركزي األردني االثنين أن احتياطي‬ ‫العمالت األجنبية في المملكة ارتفع ‪ 62.6‬بالمئة في تسعة‬ ‫أشهر حتى نهاية سبتمبر ليصل إلى ‪ 10.789‬مليار دوالر مقارنة مع‬ ‫‪ 6.63‬مليار دوالر في نهاية ‪ .2012‬ورد مسؤول في البنك المركزي‬ ‫األردني هذا االرتفاع إلى حصول األردن على منح خليجية ودولية‬ ‫لمواجهة تداعيات األزمة السورية إلى جانب تنامي الثقة في‬ ‫العملة المحلية‪ .‬وأشار المسؤول إلى انحسار الضغوط على الدينار‬ ‫التي أدت العام الماضي إلى تحويالت إلى الدوالر كعملة مالذ جراء‬ ‫مخاوف من عدم استقرار سياسي‪.‬‬ ‫ً‬ ‫وكان االحتياطي األجنبي قد شهد تراجعا منذ بداية يوليو ‪2011‬‬ ‫وحتى نهاية عام ‪ 2012‬نتيجة تداعيات الربيع العربي على حجم‬ ‫تدفقات االستثمار األجنبي المباشر للمملكة‪.‬‬

‫تونس ‪..‬وزير الزراعة يدعو إىل اسرتاتيجية واضحة لتحقيق األمن الغذائي‬ ‫طالب وزير الزراعة التونسي محمد بن سالم‪،‬‬ ‫يوم االثنين إلى ضرورة بلورة استراتيجية‬ ‫واضحة لتحقيق األمن الغذائي في بالده‪ ،‬الفت ًا‬ ‫إلى أن تونس تستورد نحو ‪ % 82‬من الحبوب‬ ‫لتغطية حاجياتها االستهالكية‪ .‬وقال بن سالم‬ ‫في كلمة افتتح بها ندوة إقليمية حول األمن‬ ‫الغذائي والتغذية انطلقت أعمالها مساء اليوم‬ ‫إن تحقيق األمن الغذائي في تونس "يتطلب‬ ‫وضع إستراتيجية لتطوير مردودية القطاع‬ ‫الزراعي محلي ًا وتشريك القطاع الخاص‪ ،‬باإلضافة‬ ‫إلى إرساء تعاون إقليمي ودولي ناجع‪ .‬ولفت إلى‬ ‫أن تونس تستورد نحو ‪ % 82‬من حاجياتها من‬ ‫القمح اللين ‪ ،‬و‪ % 32‬من القمح الصلب‪ ،‬و‪% 28‬‬ ‫من أعالف المجترات‪ ،‬ما يعني أن مردودية قطاع‬

‫الحبوب "لم تتجاوز ‪ % 60‬من طاقته الحقيقية‬ ‫وهو ما يمثل هامش ًا كبير ًا لتطوير اإلنتاج‬ ‫وتحسين اإلنتاجية عبر تحفيز االستثمار"‪ .‬وأكد‬ ‫الوزير التونسي أن بالده تسعى إلى تحقيق األمن‬ ‫الغذائي وتحسين القدرة التنافسية للمنتجات‬ ‫المصدرة وتصدير منتجات جديدة بقيمة مضافة‬ ‫عالية‪ .‬وشدد في هذا السياق على ضرورة رسم‬ ‫األولويات في مجال تعبئة المياه وتطوير البنية‬ ‫األساسية باألرياف وتطوير مساهمة القطاع‬ ‫المروي‪ ،‬ودفع االستثمار الخاص من خالل منح‬ ‫المزيد من االمتيازات‪ .‬وتشير البيانات اإلحصائية‬ ‫إلى أن تونس توصلت إلى تحقيق االكتفاء‬ ‫الذاتي في عدد من المنتجات الزراعية مثل‬ ‫الخضار والفواكه‪ ،‬كما حققت ‪ % 98‬من حاجياتها‬

‫من اللحوم الحمراء‪ .‬وتساهم الصادرات الزراعية‬ ‫بنحو ‪ % 9‬من إجمالي حجم الصادرات التونسية‪،‬‬ ‫حيث تمكن الميزان التجاري الزراعي التونسي‬ ‫من تحقيق نسبة تغطية خالل الفترة الممتدة‬ ‫من سنة ‪ 2008‬إلى سنة ‪ 2012‬بنحو ‪،% 75‬‬ ‫مقابل ‪ 88%‬خالل الفترة ‪ .2007/ 2001‬وتنظم‬ ‫الندوة اإلقليمية حول "األمن الغذائي والتغذية"‬ ‫منظمة األمم المتحدة لألغذية والزراعة ((فاو))‬ ‫بتونس ‪،‬حيث ستتواصل أعمالها لغاية السادس‬ ‫من الشهر الجاري‪ .‬وسيبحث المشاركون فيها‬ ‫االستراتيجية اإلقليمية لألمن الغذائي ومشاكل‬ ‫سوء التغذية ببعض الدول‪ ،‬والعمل على وضع‬ ‫السياسات اإلقليمية القادرة على تقليص هذه‬ ‫الظاهرة واالستثمار في المجال الزراعي‪.‬‬


8

‫ ميالدية‬2013 ‫ نوفمرب‬6 ‫ هـ املوافق‬1435 ‫ حمرم‬2 ‫ال�سنة الثانية الأربعاء‬

)304( ‫العدد‬

‫�إعالن‬

Sirte Universi Y Main Tender Committee

The deadlines for purchasing the bid brochures, receiving envelopes from bidders, and opening envelopes are as follows: The deadline to purchase bid brochures is Thursday, November 14. 2013, till 2:00 pm. Sealed bids must be received not later than 2:00 pm. on Thursday, November 21 , 2013. Envelopes are opened on Sunday, November 24 . 2013, at 12:00 pm at the Post-Graduate Hall in the University. The bidders should either pay a primary insurance with 0.50% of the project`s sum in the name of the university, or by an insurance letter. In each case the insurance will be put in the envelop of the financial offer, and the amount will be refunded to bidders who do not get the bid. Bidders will get the conditions related to the project before receiving the quality bid brochure. For any queries, please contact the bids subcommittee in Sirte University. Tenders.committee@su.edu.ly 00218916081584 -----------------------Invitation to Bid No. (9) 2013 Announces tender committee subcommittee at the University of Sirte on the university’s desire to extend the Announces of the tender “Supplying Computers with their complements for the University Laboratories”. Companies specialized in such activities and having efficiency in joining this

bid should contact the bids subcommittee in the university. The bid brochure of this project will be drawn according to the following: The bid brochure will be drawn with a financial capacity of (500 LD), five hundred Libyan dinars (non-refundable). Two separate offers should be submitted in sealed envelopes: technical and financial. The deadlines for purchasing the bid brochures, receiving envelopes from bidders, and opening envelopes are as follows: The deadline to purchase bid brochures is Thursday, November 14. 2013, till 2:00 pm. Sealed bids must be received not later than 2:00 pm. on Thursday, November 21 , 2013. Envelopes are opened on Sunday, November 24 . 2013, at 12:00 pm at the Post-Graduate Hall in the University. The bidders should either pay a primary insurance with 0.50% of the project`s sum in the name of the university, or by an insurance letter. In each case the insurance will be put in the envelop of the financial offer, and the amount will be refunded to bidders who do not get the bid. Bidders will get the conditions related to the project before receiving the quality bid brochure. For any queries, please contact the bids subcommittee in Sirte University.

university’s desire to extend the Announces of the tender “Supplying the needs of Chemical Substances for the University”. Companies specialized in such activities and having efficiency in joining this bid should contact the bids subcommittee in the university. The bid brochure of this project will be drawn according to the following:

The bid brochure will be drawn with a financial capacity of (500 LD), Five hundred Libyan dinars (non-refundable). Two separate offers should be submitted in sealed envelopes: technical and financial. The deadlines for purchasing the bid brochures, receiving envelopes from bidders, and opening envelopes are as follows: The deadline to purchase bid brochures is Thursday, November 14. 2013, till 2:00 pm. Sealed bids must be received not later than 2:00 pm. on Thursday, November 21 , 2013. Envelopes are opened on Sunday, November 24 . 2013, at 12:00 pm at the Post-Graduate Hall in the University. The bidders should either pay a primary insurance with 0.50% of the project`s sum in the name of the university, or by an insurance letter. In each case the insurance will be put in the envelop of the financial offer, and the amount will be refunded to bidders who do not get the bid. Bidders will get the conditions reTenders.committee@su.edu.ly lated to the project before receiv00218916081584 -----------------------ing the quality bid brochure. For any queries, please contact the bids Invitation to Bid No. (10) 2013 subcommittee in Sirte University. Tenders.committee@su.edu.ly Announces tender committee subcom- 00218916081584 mittee at the University of Sirte on the


9

‫ ميالدية‬2013 ‫ نوفمرب‬6 ‫ هـ املوافق‬1435 ‫ حمرم‬2 ‫ال�سنة الثانية الأربعاء‬

)304( ‫العدد‬

‫�إعالن‬

Sirte Universi Y Main Tender Committee

lated to the project before receiving the quality bid brochure. For any queries, please contact the bids Announces tender committee sub- subcommittee in Sirte University. committee at the University of Sirte on the university’s desire to extend the an- Tenders.committee@su.edu.ly nouncement of the tender “Supplying the 00218916081584 --------------------------needs of Laboratories for the Faculties of Applied Sciences”. Companies specialized in such activities and having efficiency in joining this Invitation to Bid No. (7) 2013 bid should contact the bids subcommittee in the university. The bid brochure of this Announces tender committee subcomproject will be drawn according to the folmittee at the University of Sirte on the lowing: university’s desire to extend the AnnouncThe bid brochure will be drawn with a es of the tender “Supplying the needs of financial capacity of (1000 LD), a thouLaboratories for the Faculties of Medical sand Libyan dinars (non-refundable). Sciences”. Two separate offers should be submitted in Companies specialized in such activisealed envelopes: technical and financial. ties and having efficiency in joining this The deadlines for purchasing the bid brobid should contact the bids subcommittee chures, receiving envelopes from bidders, in the university. The bid brochure of this and opening envelopes are as follows: project will be drawn according to the folThe deadline to purchase bid brochures is lowing: Thursday, November 14. 2013, till 2:00 pm. The bid brochure will be drawn with a Sealed bids must be received not later than financial capacity of (1000 LD), a thou2:00 pm. on Thursday, November 21, 2013. sand Libyan dinars (non-refundable). Envelopes are opened on Sunday, NoTwo separate offers should be submitted in vember 24 . 2013, at 12:00 pm at the sealed envelopes: technical and financial. Post-Graduate Hall in the University. The deadlines for purchasing the bid broThe bidders should either pay a primary chures, receiving envelopes from bidders, insurance with 0.50% of the project`s and opening envelopes are as follows: sum in the name of the university, or by The deadline to purchase bid brochures is an insurance letter. In each case the inThursday, November 14. 2013, till 2:00 pm. surance will be put in the envelop of the Sealed bids must be received not later than financial offer, and the amount will be re2:00 pm. on Thursday, November 21, 2013. funded to bidders who do not get the bid. Envelopes are opened on Sunday, NoBidders will get the conditions revember 24, 2013, at 12:00 pm at the Invitation to Bid No. (6) 2013

Post-Graduate Hall in the University. The bidders should either pay a primary insurance with 0.50% of the project`s sum in the name of the university, or by an insurance letter. In each case the insurance will be put in the envelop of the financial offer, and the amount will be refunded to bidders who do not get the bid. Bidders will get the conditions related to the project before receiving the quality bid brochure. For any queries, please contact the bids subcommittee in Sirte University. Tenders.committee@su.edu.ly 00218916081584 ------------------Invitation to Bid No. (8) 2013 Announces tender committee subcommittee at the University of Sirte on the university’s desire to extend the Announces of the tender “Supplying Language Laboratories”. Companies specialized in such activities and having efficiency in joining this bid should contact the bids subcommittee in the university. The bid brochure of this project will be drawn according to the following: The bid brochure will be drawn with a financial capacity of (500 LD), five hundred Libyan dinars (non-refundable). Two separate offers, one technical and the other one financial should be submitted in closed sealed envelopes.


‫�إعالن‬

‫العدد (‪)303‬‬ ‫(‪)304‬‬

‫ميالدية‬ ‫ميالدية‬ ‫‪2013‬‬ ‫نوفمرب‪2013‬‬ ‫نوفمرب‬ ‫املوافق‪4 6‬‬ ‫املوافق‬ ‫‪1434‬هـ هـ‬ ‫‪1435‬‬ ‫احلجة‬ ‫‪230‬ذوحمرم‬ ‫أربعاء‬ ‫االثنني‬ ‫الثانية ال‬ ‫الثانية‬ ‫ال�سنة‬ ‫ال�سنة‬

‫جامعة سرت‬ ‫لجنة العطاءات الرئيسية‬ ‫إعالن عن مناقصة رقم (‪ )6‬لسنة ‪ 2013‬م‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجامعة‬ ‫سرت عن رغبة الجامعة في تمديد اإلعالن‬ ‫عن إعالن عطاء توريد احتياجات الجامعة‬ ‫م��ن المعامل الخاصة بكليات العلوم‬ ‫التطبيقية‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة في مثل هذا‬ ‫النوع من األنشطة � والتي تأنس في نفسها‬ ‫الكفاءة في الدخول في هذه المناقصة‬ ‫� التواصل مع لجنة العطاءات الفرعية‬ ‫بالجامعة لسحب كراسة المواصفات‬ ‫الخاصة بهذا المشروع وفق اآلتي‪:‬‬ ‫‪ – 1‬تسحب الكراسة مقابل مبلغ مالي‬ ‫قدره (‪.1000‬د‪.‬ل) ألف دينار ليبي غير قابل‬ ‫للترجيع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬تقديم عرضين مستقلين ‪ ،‬أحدهما‬ ‫فني واآلخر مالي داخل ظرفين مغلقين‬ ‫غلق ًا محكم ًا بالشمع األحمر‪.‬‬ ‫‪– 3‬مواعيد ( شراء الكراسات ‪ /‬واستالم‬ ‫المظاريف من المتقدمين للعط��������������اء‬ ‫وف��ض ال��م��ظ��اري��ف ) وف��ق � ًا للتواريخ‬ ‫واألوقات اآلتية ‪:‬‬ ‫أ � آخر موعد لشراء الكراسات هو يوم‬ ‫الخميس الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ب � آخر موعد الستالم المظاريف من‬ ‫المتقدمين للعطاء هو ي��وم الخميس‬ ‫المواف�������������ق ‪ 21‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ج � تفض المظاريف يوم األحد الموافق‬ ‫‪ 24‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬على تمام الساعة‬ ‫الثانية عشرة ظهر ًا بقاعة الدراسات‬ ‫العليا بالجامعة‪.‬‬ ‫‪ � 4‬يدفع تأمين ابتدائي بقيمة ‪% 0.50‬‬ ‫من قيمة المشروع بصك مصدق باسم‬ ‫جامعة سرت ‪ ،‬أو خطاب ضماني ‪ ،‬على‬ ‫أن يودع داخل الظرف المخصص للعرض‬ ‫المالي ‪ ،‬ويرجع المبلغ للمتقدمين الذين لم‬ ‫يرس عليهم العطاء ‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫‪ - 5‬يستلم المتقدم للعطاء الشروط الثانية عشرة ظهر ًا بقاعة الدراسات‬ ‫المتعلقة بالمشروع قبل استالمه كراسة العليا بالجامعة ‪.‬‬ ‫‪ � 4‬يدفع تأمين ابتدائي بقيمة ‪% 0.50‬‬ ‫المواصفات ‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االت��ص��ال بلجنة من قيمة المشروع بصك مصدق باسم‬ ‫جامعة سرت ‪ ،‬أو خطاب ضماني ‪ ،‬على‬ ‫العطاءات الفرعية بالجامعة‪.‬‬ ‫أن يودع داخل الظرف المخصص للعرض‬ ‫‪TENDERS.COMMITTEE @ SU.EDU.LY‬‬ ‫المالي ‪ ،‬ويرجع المبلغ للمتقدمين الذين لم‬ ‫‪00218916081584‬‬ ‫يرس عليهم العطاء ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬يستلم المتقدم للعطاء الشروط‬ ‫‪----------------------------------‬‬‫المتعلقة بالمشروع قبل استالمه كراسة‬ ‫إعالن عن مناقصة رقم (‪ )7‬لسنة ‪ 2013‬م المواصفات ‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االت��ص��ال بلجنة‬ ‫العطاءات الفرعية بالجامعة‪.‬‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجامعة‬ ‫سرت عن رغبة الجامعة في تمديد اإلعالن ‪TENDERS.COMMITTEE @ SU.EDU.LY‬‬ ‫عن عطاء توريد احتياجات الجامعة من ‪00218916081584‬‬ ‫المعامل الخاصة بكليات العلوم الطبية‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة في مثل هذا ‪--------------------------------‬‬ ‫النوع من األنشطة � والتي تأنس في نفسها‬ ‫الكفاءة في الدخول في هذه المناقصة إعالن عن مناقصة رقم (‪ )8‬لسنة ‪ 2013‬م‬ ‫� التواصل مع لجنة العطاءات الفرعية‬ ‫بالجامعة لسحب كراسة المواصفات‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجامعة‬ ‫الخاصة بهذا المشروع وفق اآلتي‪:‬‬ ‫‪ – 1‬تسحب الكراسة مقابل مبلغ مالي سرت عن رغبة الجامعة في تمديد اإلعالن‬ ‫قدره (‪.1000‬د‪.‬ل) ألف دينار ليبي غير قابل عن عطاء توريد معامل اللغات بالجامعة‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة في مثل هذا‬ ‫للترجيع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬تقديم عرضين مستقلين ‪ ،‬أحدهما النوع من األنشطة � والتي تأنس في نفسها‬ ‫فني واآلخر مالي داخل ظرفين مغلقين الكفاءة في الدخول ف�� هذه المناقصة‬ ‫� التواصل مع لجنة العطاءات الفرعية‬ ‫غلق ًا محكم ًا بالشمع األحمر‪.‬‬ ‫‪– 3‬مواعيد ( شراء الكراسات ‪ /‬واستالم بالجامعة لسحب كراسة المواصفات‬ ‫المظاريف من المتقدمين للعط��������������اء الخاصة بهذا المشروع وفق اآلتي‪:‬‬ ‫وف��ض ال��م��ظ��اري��ف ) وف��ق � ًا للتواريخ ‪ – 1‬تسحب الكراسة مقابل مبلغ مالي‬ ‫قدره (‪.500‬د‪.‬ل)خمسمائة دينار ليبي غير‬ ‫واألوقات اآلتية ‪:‬‬ ‫قابل للترجيع ‪.‬‬ ‫أ � آخر موعد لشراء الكراسات هو يوم ‪ - 2‬تقديم عرضين مستقلين ‪ ،‬أحدهما‬ ‫الخميس الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى فني واآلخر مالي داخل ظرفين مغلقين‬ ‫غلق ًا محكم ًا بالشمع األحمر‪.‬‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ب � آخر موعد الستالم المظاريف من ‪– 3‬م��واع��ي��د ( ش����راء ال���ك���راس���ات ‪/‬‬ ‫المتقدمين للعطاء هو ي��وم الخميس واس��ت��الم المظاريف م��ن المتقدمين‬ ‫المواف�������������ق ‪ 21‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى للعط��������������اء‪/‬وفض المظاريف ) وفق ًا‬ ‫للتواريخ واألوقات اآلتية ‪:‬‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ج � تفض المظاريف يوم األحد الموافق أ � آخر موعد لشراء الكراسات هو يوم‬ ‫‪ 24‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬على تمام الساعة الخميس الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬


‫�إعالن‬

‫العدد (‪)303‬‬ ‫(‪)304‬‬

‫ميالدية‬ ‫ميالدية‬ ‫‪2013‬‬ ‫نوفمرب‪2013‬‬ ‫نوفمرب‬ ‫املوافق‪4 6‬‬ ‫املوافق‬ ‫‪1434‬هـ هـ‬ ‫‪1435‬‬ ‫احلجة‬ ‫‪230‬ذوحمرم‬ ‫أربعاء‬ ‫االثنني‬ ‫الثانية ال‬ ‫الثانية‬ ‫ال�سنة‬ ‫ال�سنة‬

‫جامعة سرت‬

‫‪11‬‬

‫لجنة العطاءات الرئيسية‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ب ـ آخر موعد الستالم المظاريف من‬ ‫المتقدمين للعطاء هو يــوم الخميس‬ ‫الموافـــــــــــــق ‪ 21‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ج ـ تفض المظاريف يوم األحد الموافق‬ ‫‪ 24‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬على تمام الساعة‬ ‫الثانية عشرة ظهر ًا بقاعة الدراسات العليا‬ ‫بالجامعة ‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ يدفع تأمين ابتدائي بقيمة‪% 0.50‬‬ ‫من قيمة المشروع بصك مصدق باسم‬ ‫جامعة سرت ‪ ،‬أو خطاب ضماني ‪ ،‬على‬ ‫أن يودع داخل الظرف المخصص للعرض‬ ‫المالي ‪ ،‬ويرجع المبلغ للمتقدمين الذين لم‬ ‫يرس عليهم العطاء ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬يستلم المتقدم للعطاء الشروط‬ ‫المتعلقة بالمشروع قبل استالمه كراسة‬ ‫المواصفات ‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االتــصــال بلجنة‬ ‫العطاءات الفرعية بالجامعة‪.‬‬ ‫‪TENDERS.COMMITTEE @ SU.EDU.LY‬‬ ‫‪00218916081584‬‬ ‫‪-----------------------------------‬‬‫إعالن عن مناقصة رقم (‪ )9‬لسنة ‪ 2013‬م‬ ‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجامعة‬ ‫سرت عن رغبة الجامعة في تمديد اإلعالن‬ ‫عن عطاء توريد أجهزة حاسوب وملحقاتها‬ ‫لمعامل الجامعة‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة في مثل هذا‬ ‫النوع من األنشطة ‪ ،‬والتي تأنس في نفسها‬ ‫الكفاءة في الدخول في هذه المناقصة‬ ‫التواصل مع لجنة العطاءات الفرعية‬ ‫بالجامعة لسحب كراسة المواصفات‬ ‫الخاصة بهذا المشروع وفق اآلتي‪:‬‬ ‫‪ – 1‬تسحب الكراسة مقابل مبلغ مالي‬ ‫قدره (‪.500‬د‪.‬ل)خمسمائة دينار ليبي غير‬ ‫قابل للترجيع ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬تقديم عرضين مستقلين أحدهما‬

‫فني واآلخــر مالي داخــل ظرفين مغلقين‬ ‫غلق ًا محكم ًا بالشمع األحمر‪.‬‬ ‫‪– 3‬مواعيد ( شراء الكراسات ‪ /‬واستالم‬ ‫المظاريف من المتقدمين للعطــــــــــــــاء‬ ‫وفض المظاريف ) وفق ًا للتواريخ واألوقات‬ ‫اآلتية ‪:‬‬ ‫أ ـ آخر موعد لشراء الكراسات هو يوم‬ ‫الخميس الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ب ـ آخر موعد الستالم المظاريف من‬ ‫المتقدمين للعطاء هو يــوم الخميس‬ ‫الموافـــــــــــــق ‪ 21‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ج ـ تفض المظاريف يوم األحد الموافق‬ ‫‪ 24‬نوفمبر ‪2013‬م على تمام الساعة‬ ‫الثانية عشرة ظهر ًا بقاعة الدراسات العليا‬ ‫بالجامعة ‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ يدفع تأمين ابتدائي بقيمة ‪% 0.50‬‬ ‫من قيمة المشروع بصك مصدق باسم‬ ‫جامعة سرت ‪ ،‬أو خطاب ضماني ‪ ،‬على‬ ‫أن يودع داخل الظرف المخصص للعرض‬ ‫المالي ‪ ،‬ويرجع المبلغ للمتقدمين الذين لم‬ ‫يرس عليهم العطاء ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬يستلم المتقدم للعطاء الشروط‬ ‫المتعلقة بالمشروع قبل استالمه كراسة‬ ‫المواصفات ‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االتــصــال بلجنة‬ ‫العطاءات الفرعية بالجامعة‪.‬‬ ‫‪TENDERS.COMMITTEE @ SU.EDU.LY‬‬ ‫‪00218916081584‬‬ ‫‪------------------------------------‬‬‫إعالن عن مناقصة رقم (‪ )10‬لسنة ‪ 2013‬م‬

‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجامعة‬ ‫سرت عن رغبة الجامعة في تمديد اإلعالن‬ ‫عن عطاء توريد احتياجات الجامعة من‬ ‫مواد كيميائية‪.‬‬ ‫فعلى الشركات المتخصصة في مثل هذا‬

‫النوع من األنشطة ‪ ،‬والتي تأنس في نفسها‬ ‫الكفاءة في الدخول في هذه المناقصة‬ ‫التواصل مع لجنة العطاءات الفرعية‬ ‫بالجامعة لسحب كراسة المواصفات‬ ‫الخاصة بهذا المشروع وفق اآلتي‪:‬‬ ‫‪ – 1‬تسحب الكراسة مقابل مبلغ مالي‬ ‫قدره (‪.500‬د‪.‬ل) خمسمائة دينار ليبي غير‬ ‫قابل للترجيع ‪.‬‬ ‫‪ 2‬تقديم عرضين مستقلين ‪ ،‬أحدهما‬‫فني ‪ ،‬واآلخر مالي ‪ ،‬داخل ظرفين مغلقين‬ ‫غلق ًا محكم ًا بالشمع األحمر‪.‬‬ ‫‪– 3‬مــواعــيــد ( شــــراء الـــكـــراســـات ‪/‬‬ ‫واســتــالم المظاريف مــن المتقدمين‬ ‫للعطــــــــــــــاء‪/‬وفض المظاريف ) وفق ًا‬ ‫للتواريخ واألوقات اآلتية ‪:‬‬ ‫أ ـ آخر موعد لشراء الكراسات هو يوم‬ ‫الخميس الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ب ـ آخر موعد الستالم المظاريف من‬ ‫المتقدمين للعطاء هو يــوم الخميس‬ ‫الموافـــــــــــــق ‪ 21‬نوفمبر ‪2013‬م ‪ ،‬حتى‬ ‫الساعة الرابعة عشرة ‪.‬‬ ‫ج ـ تفض المظاريف يوم األحد الموافق‬ ‫‪ 24‬نوفمبر ‪2013‬م على تمام الساعة‬ ‫الثانية عشرة ظهر ًا بقاعة الدراسات العليا‬ ‫بالجامعة ‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ يدفع تأمين ابتدائي بقيمة ‪% 0.50‬‬ ‫من قيمة المشروع بصك مصدق باسم‬ ‫جامعة سرت ‪ ،‬أو خطاب ضماني ‪ ،‬على‬ ‫أن يودع داخل الظرف المخصص للعرض‬ ‫المالي ‪ ،‬ويرجع المبلغ للمتقدمين الذين لم‬ ‫يرس عليهم العطاء ‪.‬‬ ‫‪ - 5‬يستلم المتقدم للعطاء الشروط‬ ‫المتعلقة بالمشروع قبل استالمه كراسة‬ ‫المواصفات ‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االتــصــال بلجنة‬ ‫العطاءات الفرعية بالجامعة‪.‬‬ ‫‪TENDERS.COMMITTEE @ SU.EDU.LY‬‬ ‫‪00218916081584‬‬


‫ا�ستطالع‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫‪12‬‬

‫العنف ضد املرأة‬

‫يعدُّ العنف ضد المرأة‬ ‫امتهان ًا للكرامة اإلنسانية‬ ‫وخروج ًا وخرق ًا لكل‬ ‫المواثيق الدولية فهي هدر‬ ‫لحقوق اإلنسان التي قارعت‬ ‫ألجلها الشعوب العالم‬ ‫وضمنتها يف مدوناتها‬ ‫الرسمية القانونية ‪ ،‬إال‬ ‫أن هناك بعض الظروف‬ ‫االجتماعية والسياسية‬ ‫أفرزت بعض العوامل التي‬ ‫صعدت من وثيرة العنف ضد‬ ‫المرأة رغم سعيها وجهادها‬ ‫مع الرجل‪.‬‬ ‫ويعرف العنف ضد المرأة‬ ‫ُ‬ ‫عىل أنه أي اعتداء ضد‬ ‫المرأة مبني عىل أساس‬ ‫الجنس والذي يتسبب‬ ‫بإحداث أذى أو ألم جسدي‬ ‫أو جنسي أو نفسي للمرأة‬ ‫يشمل أيض ًا التهديد بهذا‬ ‫االعتداء أو الضغط الحرمان‬ ‫التعسفي للحريات سواء‬ ‫حدث يف إطار الحياة العامة‬ ‫أو الخاصة‪.‬‬

‫استطالع‪ :‬وائل التاجوري‬

‫سلوك منبعه الشرقية أم خلل يف الشخصية‬ ‫واعتبر اإلع�لان العالمي لحقوق اإلنسان‬ ‫يف دباجته الثانية الصادر عام ‪ 1948‬رفضه‬ ‫التميز عىل أساس الجنس ورفضه لالسترقاق‬ ‫واالستعباد‬ ‫ون َّوه اإلعالن العالمي لمناهضة كل أشكال‬ ‫العنف ضد المرأة الصادر عام ‪ 1993‬بأن هذا‬ ‫العنف قد يرتكبه كال الجنسين أو أعضاء‬ ‫باألسرة وتعمل المنظمات الوطنية والدولية‬ ‫عىل مناهضة هذه الجريمة من أجل الوقوف‬ ‫أكثر حول آراء المواطنين‪..‬‬ ‫أجرت صحيفة ليبيا الجديدة هذا االستطالع‬ ‫وكانت البداية مع ‪..‬‬ ‫ال��س��ي��دة زينب‬ ‫ب���ع���ي���و‪ /‬ع��ض��و‬ ‫سابق بالمؤتمر‬ ‫الوطني العام‬ ‫ق��ال��ت إن العالم‬ ‫اع��ت��رف ب��دور المرأة‬ ‫يف إن���ج���اح ال��ث��ورة‬ ‫ولكن ه��ذا ال��دور بدأ‬ ‫زينب بعيو‬ ‫ينطفي شيئ ًا فشيئ ًا‬ ‫‪...‬مضيفة أن المرأة بالوقت الراهن‬ ‫ال تعاني من عنف سياسي وقد نالت‬ ‫جزء ًا من حقوقها‪ ،‬خاتمة بالقول ‪:‬‬ ‫بأن النساء والرجال يعانون من‬ ‫العنف اللفظي‪.‬‬

‫ال����س����ي����دة ع���واط���ف‬ ‫ال��ط��ش��ان��ي وك��ي��ل سابق‬ ‫بوزارة الثقافة والمجتمع المدني‬ ‫العنف ضد المرأة قائم من الرجل عىل‬ ‫المرأة ومن المرأة عىل المرأة وهذا األخطر‬ ‫حكم ًا‪ ،‬إنني واجهته طيلة فترة عميل كوكيل‬ ‫وزارة والمثال عىل ذالك يف حالة تقلد المرأة‬ ‫منصب ًا أو كانت بارزة يف مجال معين‪ ،‬نالحظ‬ ‫الغيرة من بعض زمالئها‪ ،‬وهذا يؤدي إىل نوع‬ ‫م��ن التعنيف المعنوي‬ ‫م���ض���ي���ف���ة‬ ‫ب��ال��ق��ول إن‬ ‫ال��ك��ث��ي��ر‬ ‫يند د‬

‫‪،،‬‬

‫المجتمع الليبي‬ ‫مجتمع ذكوري‬ ‫يفضل الرجل على‬ ‫المرأة‬

‫‪،،‬‬

‫بعنف الرجل للمرأة وأنا أندد بعنف المرأة‬ ‫للمرأة‪ ،‬ففي فترة تقلدي منصب وكيل وزارة‬ ‫كنت أتلقى الدعم والتشجيع من الرجل‪.‬‬ ‫خاتمة بالقول ‪ :‬إن المرأة تحصلت‬ ‫عىل نوع من الحرية والديمقراطية‬ ‫مثلها مثل أية شريحة أخرى‪.‬‬

‫السيدة ابتهال عمر‪/‬‬ ‫ناشطة حقوقية‬ ‫ق��ال��ت ب��أن ال��م��رأة قبل‬ ‫ال���ث���ورة ك��ان��ت يف حالة‬ ‫اض��ط��ه��اد وك��ان��ت تعاني‬ ‫من نوع من التهميش حيث‬ ‫إن المرأة قبل تصدر المشهد‬ ‫السياسي يف عهد النظام كان‬ ‫ي��ت��وج��ب عليها ت��ق��دي��م بعض‬ ‫القتال‬ ‫التنازالت‬ ‫حيث إنها‬ ‫المرأة‬ ‫واقع‬ ‫إن‬ ‫‪:‬‬ ‫بالقول‬ ‫وأضافت‬ ‫ك��ان��ت مساعدة‬ ‫بعد ال��ث��ورة اليختلف عنه قبل‬ ‫بالكلمة وتقديم المؤونة له‪،‬‬ ‫الثورة رغم أنه كان لها دور كبير‬ ‫ك��ان��ت ت��ج��ه��ز المستشفيات‬ ‫يف اإلطاحة بالنظام‬ ‫الميدانية لجرحى الثورة وعقب‬ ‫السابق ولكن الزالت‬ ‫انتخابات المؤتمر الحظنا تراجع ًا‬ ‫تعاني من التهميش‬ ‫كبير ًا للمرأة حيث إنها أصبحت‬ ‫أسماء سريبة‬ ‫واإلقصاء‪.‬‬ ‫تتعرض للمضايقات من بعض‬ ‫بعيو‪/‬‬ ‫ناجية‬ ‫المحسوبين عىل التيار اإلسالمي‬ ‫عضو المؤتمر‬ ‫والنائبات يتعرضن للعنف دائم ًا‪،‬‬ ‫الوطني العام‬ ‫والمثال عىل ذال��ك عندما يقف‬ ‫الثورة‬ ‫المرأة قبل‬ ‫نائب بالمؤتمر ويقول لزميالته‬ ‫بعض‬ ‫عواطف الطشاني تحصلت عىل‬ ‫بالصوت الجهوري يجب عىل المرأة‬ ‫حقوقها ألن المجتمع الليبي‬ ‫أن تلتزم بيتها واصف ًا‪ ..‬إياها أنها‬ ‫مجتمع ذك���وري يفضل الرجل‬ ‫ه��ي سبب مشاكل ليبيا وفساد‬ ‫عىل المرأة يف جميع المجاالت‬ ‫أحالم بن طالبون المؤتمر الوطني ‪.‬‬ ‫وأثبتت ال��م��رأة وج��وده��ا إبان‬ ‫وأض��اف��ت بالقول ‪ :‬إن هناك‬ ‫‪..‬‬ ‫واإلغاثة‬ ‫الثورة يف الحراك الشعبي‬ ‫أصوات ًا تعالت مطالبة بإقصاء المرأة من‬ ‫ً‬ ‫اإلنسان‬ ‫حقوق‬ ‫كلجنة‬ ‫مضيفة بالقول إننا‬ ‫السلك القضائي بحجة أن المرأة ناقصة عقل‬ ‫ُفعل‬ ‫ن‬ ‫أن‬ ‫نحاول‬ ‫��ام‬ ‫ع‬ ‫��‬ ‫ل‬ ‫ا‬ ‫الوطني‬ ‫بالمؤتمر‬ ‫ودين ‪.‬‬ ‫القوانين التي تضمن للمرأة حقوقها مع‬ ‫األمم المتحدة واللجنة بصدد دراسة قانون‬ ‫أس��م��اء سريبة‪/‬عضو المؤتمر‬ ‫المعنًّفات‪.‬‬ ‫الوطني العام‬ ‫‪:‬‬ ‫طابون‬ ‫بن‬ ‫أحالم‬ ‫واقع المرأة الليبية قبل الثورة كواقع الرجل‬ ‫إن ال��م��رأة يف ال��ث��ورة كانت الليبي من ناحية حرية التعبير ونيل بعض‬ ‫مساهمة وم��ش��ارك��ة وأس��اس�� ًا الحقوق ولكن ال نستطيع إنكار أن المرأة‬ ‫لنجاح ال��ث��ورة وه��ي النصف الليبية وإن لم تقتحم العمل السياسي الملوث‬ ‫الثاني للرجل الذي كان بميدان يف تلك الحقبة إال أنها كانت متواجدة وفاعلة‬

‫‪،،‬‬

‫المرأة الليبية وإن لم‬ ‫تقتحم العمل السياسي‬ ‫الملوث في تلك الحقبة‬ ‫إال أنها كانت متواجدة‬ ‫وفاعلة في المجتمع‬ ‫الليبي‬

‫‪،،‬‬

‫ج��د ًا يف المجتمع الليبي‪ ،‬وعلينا أال ننسى‬ ‫والتاريخ يؤكد أن المرأة كانت وقود هذه الثورة‬ ‫بخروج أمهات وبنات وأخوات شهداء أبوسليم‬ ‫كل يوم سبت يف بنغازي يطالبن بمعرفة مصير‬ ‫أبنائهن يف سجون العقيد وكان للمرأة دور بارز‬ ‫يف الثورة ال يستطيع إنكاره أي أحد‪ .‬بعد الثورة‬ ‫لألسف أرى هناك تراجع ًا فهناك محاوالت كثيرة‬ ‫إلقصاء المرأة بأي شكل من األشكال وكثير ًا ما‬ ‫يتكلمون ‪ ،‬باسم الدين باسم الشريعة ألجل‬ ‫محاربة المرأة وإقصائها وحرمانها من حقوقها‬ ‫كمواطنة ليبية ولدينا العديد من الحوادث‬ ‫التي تعرضت لها الكثير من النساء بعد الثورة‪،‬‬ ‫والحكومة ل��م تحرك ساكن ًا رغ��م أن هناك‬ ‫تجاوزات يف حق نساء من قبل عناصر يتبعون‬ ‫بعض الجهات الحكومية‪.‬‬ ‫كنائبة بالمؤتمر الوطني ومدونة سابقة‬ ‫وأحاول أن أستمر‪ ‬لكوني عضوة يف لجنة حقوق‬ ‫اإلنسان ‪ ،‬لدينا ملف خاص بالمرأة والطفل‬ ‫وزميالتي يعملن عىل طرح كل ما يتعلق بالمرأة‬ ‫ونحن يف تواصل مستمر مع مؤسسات نسائية‬ ‫ألجل إيصال صوت المرأة ونيل حقوقها كاملة‬ ‫وفق الدستور الذي سيكتب يف القريب العاجل‪،‬‬ ‫وهذا ما نعكف عليه اآلن حيث قمنا نحن نساء‬ ‫المؤتمر الوطني بالمطالبة بضرورة وجود نساء‬ ‫يف اللجنة التي ستكتب قانون انتخاب لجنة‬ ‫الستين وسيكون هناك ‪ 3‬نساء كما أننا نعمل‬ ‫مع مؤسسات مجتمع مدني لضمان تمثيل‬ ‫للمرأة يف لجنة صياغة الدستور‪.‬‬ ‫صراحة ليست لدينا خطط واضحة األهداف‬ ‫نعمل عليها اآلن وذكرته يف إجابة السابقة‬ ‫وه��و تمثيل ع��ادل للمرأة يف لجنة صياغة‬ ‫الدستور وهو المرحلة األه��م لضمان دسترة‬ ‫حقوق المرأة‪.‬‬


‫متابعات‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫يف سبتمبر الماضي كنا‬ ‫قد زرنا اللجنة الفرعية‬ ‫المشرفة عىل انتخابات‬ ‫عميد بلدية بنغازي و كان‬ ‫أعضاؤها قد وعدونا يف‬ ‫حال توفر اإلمكانيات سوف‬ ‫تنتهي العملية االنتخابية‬ ‫ُب َع ْي َد ثالثة أشهر و كانت‬ ‫أبرز العراقيل التي تواجههم‬ ‫هي عدم توفر المقر الذي‬ ‫تمارس خالله أعمالها وعدم‬ ‫رصد وتسيير الميزانية‬ ‫التقديرية لها و أخيرا تأخر‬ ‫رسم الحدود الجغرافيا‬ ‫لدوائر بنغازي االنتخابية‬ ‫عىل األرض ‪ ..‬اليوم بعد‬ ‫مضي شهرين من زيارتنا‬ ‫إىل أين وصلت اللجنة يف‬ ‫أعمالها خاصة بعد التفجير‬ ‫الذي استهدف موقف‬ ‫سيارات المتدربين بالمركز‬ ‫االنتخابي (ألوية الحرية)‬ ‫األسبوع الماضي ؟‬ ‫متابعة ‪ /‬هدى الشيخي‬

‫‪،‬‬

‫بعض المواطنين‬ ‫منع شركات الدعاية‬ ‫من نشر اإلعالنات في‬ ‫الطرقات وتركيب‬ ‫لوحاتهم اإلعالنية‪.‬‬

‫‪،،‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ب‬ ‫ن‬ ‫غ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ا‬ ‫ز‬ ‫ي‬

‫‪13‬‬

‫وسط فوضى أمنية ‪:‬‬

‫انتخاب عميداً للبلـدية دون ميزانيـة !!‬

‫‪،،‬‬

‫يؤكد السيد عبدالوهاب رئيس‬ ‫اللجنة الفرعية المشرفة عىل‬ ‫انتخابات المجلس البلدي بنغازي‬ ‫(بعد جه ٍد جهيد تحصلنا عىل مقر ولكن بعد‬ ‫استهداف مركز التدريب للجان المشرفة عىل‬ ‫االنتخابات‪ ،‬أصبح هناك انزعاج من قبل‬ ‫السكان المجاورين لمقر اللجنة الفرعية نتيجة‬ ‫لفقدان السيطرة األمنية يف مدينة بنغازي‪،‬‬ ‫إضافة إىل أن العمل يحتاج إىل مكان أكثر‬ ‫أمان ًا لحماية الموظفين والمستندات لنتمكن‬ ‫من تحقيق النتيجة المرجوة يف أسرع وقت‬ ‫ممكن‪ ،‬ولدينا برنامج منظم ‪ ،‬فمثال الفترة‬ ‫التي تسبق اإلع�لان عن البدء يف التسجيل‬ ‫تسمى مرحلة التوعية والتعبئة للمواطن ‪ .‬أهمها عدم حصولنا عىل الميزانية التقديرية‬ ‫ما معنى عميد البلدية وماهي اختصاصاته لتنفيذ أعمال االنتخابات‪ ،‬وبصفة شخصية‬ ‫قمت بإبرام كافة العقود مع‬ ‫وال��ق��ان��ون ال���ذي ينظم العملية‬ ‫شركات الدعاية واإلعالن ومع‬ ‫االنتخابية وغيرها وب��ال��ت��ايل دور‬ ‫العاملين‪ ،‬ويف المقابل أنا عىل‬ ‫اللجنة هو توصيل كافة المعلومات‬ ‫ثقة يف أن الميزانية سيتم‬ ‫المطلوبة لجميع سكان المدينة حتى‬ ‫رصدها يف أقرب وقت ممكن)‪.‬‬ ‫يعي الجميع أهمية مشاركتهم يف‬ ‫وأكد عبد الوهاب أن السيد‬ ‫االنتخابات وض��رورة اختيار األصلح‬ ‫وزير الحكم المحيل يف اتصال‬ ‫واألنسب لبلديتهم للخروج من األزمات‬ ‫هاتفي معه تعهد بتوريد‬ ‫األمنية واإلدارية والمالية‪ ،‬وسنعلن‬ ‫ادريس القاضي الميزانية كاملة وتعويض‬ ‫بإذن الله خالل هذه األيام عن فتح‬ ‫كافة المتضررين من استهداف‬ ‫باب التسجيل للناخبين ومن ثم‬ ‫المركز التدريبي (ألوية الحرية)‪.‬‬ ‫المرشحين وفترة الدعاية واإلعالن‬ ‫وتابع عبدالوهاب (بذلك قمنا‬ ‫لهم ‪ .‬وأخير ًا تحديد يوم االقتراع‬ ‫بإعداد قرار بتشكيل لجنة لحصر‬ ‫وبإذن الله سيكون مع نهاية هذا‬ ‫األضرار وتقدير القيمة وعرضها‬ ‫ال��ع��ام وبالتايل نكون ق��د ضمنا‬ ‫عىل الوزير) ‪.‬‬ ‫صرف المخصصات المالية للبلدية‬ ‫وي���ق���ول م‪.‬إدري�����س‬ ‫خالد جار الله‬ ‫قبل ع��ام ‪ ،2014‬وبفضل الله‬ ‫القاضي ‪ -‬رئيس العملية‬ ‫قمنا بتنفيذ جزء كبير من العمل‬ ‫بالرغم من وجود العراقيل والموانع والتي االنتخابية باللجنة الفرعية بنغازي‪:‬‬

‫العمل يحتاج‬ ‫إلى مكان آمن‬ ‫لحماية الموظفين‬ ‫والمستندات وتحقيق‬ ‫النتيجة المرجوة‬

‫‪،،‬‬

‫(من ضمن أعمال اللجنة تدريب‬ ‫الموظفين ب��م��راك��ز التسجيل‪،‬‬ ‫والذين معظمهم من المعلمين‬ ‫ومديري المؤسسات التعليمية ‪،‬‬ ‫فقررنا استغالل أيام العطل وهي‬ ‫الجمعة وال��س��ب��ت م��ن التاسعة‬ ‫صباح ًا وحتى الرابعة عصر ًا من‬ ‫أج��ل أال نؤثر ع�لى سير العملية‬ ‫التعليمية ‪ ،‬وبالتنسيق مع مركز‬ ‫إع��داد المتدربين قمنا بتقسيم‬ ‫المتدربين إىل مجموعتين وتضم‬ ‫ك��ل منهما ‪ 350‬ع��ن��ص��ر ًا‪ ،‬وه��ذه‬ ‫االنتخابات بالرغم من أن بنغازي‬ ‫تخوضها للمرة الثالثة ولكن الجديد‬ ‫فيها أن تسجيل الناخبين سيكون‬ ‫بالرقم الوطني يف المنظومة‪،‬‬ ‫والسجل االنتخابي هذه المرة سيكون معتمد‬ ‫ألي انتخابات قادمة سواء يف ليبيا أو بنغازي‬ ‫(رقم انتخابي) وطبع ًا بالتعاون مع الشريك‬ ‫اآلخ��ر االستراتيجي وه��و موظفو مصلحة‬ ‫األحوال المدنية بنغازي‪ ،‬والعملية االنتخابية‬ ‫ستبدأ أول مراحلها يف منتصف شهر نوفمبر‬ ‫الجاري بإذن الله)‪.‬‬ ‫ويحدثنا فؤاد الفيتوري – عضو‬ ‫اللجنة الفرعية النتخابات المجلس‬ ‫البلدي بنغازي‬ ‫( أول ما عقدت اللجنة اإلعالمية اجتماعها‬ ‫ركزت عىل اإلعالن والتوعية بعد دراسة مدى‬ ‫اإلحباط لدى سكان المدينة من العمليتين‬ ‫السابقتين يف المجلس المحيل والمؤتمر‬ ‫الوطني ال��ع��ام‪ ،‬وبالفعل وضعنا خطتنا‬ ‫والتي كانت من شقين األول تكثيف الظهور‬ ‫اإلع�ل�ام���ي وال��ث��ان��ي مهمته‬

‫‪،‬‬

‫ركزنا على اإلعالن‬ ‫والتوعية بعد‬ ‫دراسة مدى اإلحباط‬ ‫لدى سكان المدينة‬

‫‪،،‬‬

‫النزول إىل الشارع‪ ،‬واستهدفنا‬ ‫ثالثة مؤسسات الجامعة التي‬ ‫تحتوي عىل شريحة واسعة من‬ ‫الشباب الذين تجاوزوا الثمانية‬ ‫عشر ع��ام�� ًا ‪ ،‬وق��ط��اع التعليم‬ ‫ال��ذي يضم شريحة كبيرة من‬ ‫عبدالوهاب أخواتنا المعلمات والطالبات‪،‬‬ ‫وكذلك األوق��اف واالعتماد عىل‬ ‫الخطباء يف توجيه المواطنين‪،‬‬ ‫وكذلك االعتماد عىل اإلعالنات‬ ‫وم��ا تحتويه م��ن جمل معبرة‬ ‫من شأنها تشجيع المواطنين‬ ‫ع�لى االن��ت��خ��اب��ات‪ ،‬ومشكلة‬ ‫الناس الحقيقة اليوم ليست مع‬ ‫فؤاد الفيتوري صندوق االقتراع بل مع المجلس‬ ‫ال��ب��ل��دي ال��ق��ادم ل��ع��دم وض��وح‬ ‫الرؤية لهم‪ ،‬واآلن حققنا من خطتنا ما يقدر‬ ‫‪ % 50‬من ال��دور اإلعالمي‪ ،‬ومن العراقيل‬ ‫التي تواجهنا اليوم هى اإلحباط لدى الشارع‪،‬‬ ‫وبعض المواطنين منع شركات الدعاية من‬ ‫نشر اإلعالنات يف الطرقات وتركيب لوحاتهم‬ ‫اإلعالنية التوعوية وكذلك منعهم يف بعض‬ ‫المناطق واألحياء السكانية؛ بسبب رفضهم‬ ‫لهذه االنتخابات‪ ،‬لعدم السيطرة األمنية)‪.‬‬ ‫وي��ؤك��د خ��ال��د ج��ار ال��ل��ه – عضو‬ ‫لجنة حصر األضرار باللجنة الفرعية‬ ‫المشرفة عىل انتخابات المجلس‬ ‫البلدي بنغازي ‪:‬‬ ‫(بعد االنفجار الذي استهدف مركز التدريب‬ ‫لموظفي االنتخابات بمدرسة ألوية الحرية‬ ‫بنغازي يف ذات الوقت استصدرنا قائمة‬ ‫بأسماء المتضررين بأنواع السيارات وسنة‬ ‫الصنع ون��وع الضرر وقمنا بتوجيههم إىل‬ ‫مركزي األمن الوطني الحدائق والفويهات‬ ‫لفتح محضر بالواقعة‪ ،‬وتعاملنا مع عضو‬ ‫النيابة إلثبات ه��ذه المحاضر‪ ،‬وك��ان عدد‬ ‫المركبات اآللية المتضررة خمسين سيارة‬ ‫واألضرار متفاوتة ‪ ،‬عشرة منها إتالف بالكامل‬ ‫والبقية خسائرها متفاوتة ‪ ،‬وب��إذن الله‬ ‫سنقوم بمراسلة اللجنة المركزية بالخصوص)‪.‬‬ ‫ويف الختام ‪ ..‬انتخابات عميد بلدية بنغازي‬ ‫وسط إحباط الشارع وتباطؤ وزارة الحكم‬ ‫المحيل يف تسييل الميزانية المطلوبة هل‬ ‫ستدق عقارب ساعة الصفر وتبدأ بعد أسبــوع‬ ‫من اآلن أوىل مراحلها؟‪.‬‬


‫إعـــالن‬

‫مصلحة أمالك الدولة‬ ‫تعلن مصلحة أم�لاك الدولة عن رغبتها يف التعاقد مع‬ ‫الشركات المتخصصة يف توريد بعض التجهيزات والمعدات‬ ‫والنظافة والخدمات العامة وذلك عىل النحو التايل‪:‬ـ‬ ‫‪ - 1‬السيارات‪.‬‬ ‫‪ - 2‬القرطاسية‪.‬‬ ‫‪ - 3‬األدوات المكتبة‪.‬‬ ‫‪ - 4‬الخدمات الفندقية‪.‬‬ ‫‪ - 5‬األثاث المكتبي‪.‬‬ ‫‪ - 6‬األجهزة المساحية‪.‬‬ ‫‪ - 7‬الخدمات العامة والنظافة‪.‬‬ ‫‪ - 8‬الحملة اإلعالمية لحماية أمالك الدولة‪.‬‬ ‫فعىل الشركات المتخصصة يف المجاالت المذكورة أعاله‬ ‫التوجه إىل مقر المصلحة الكائن بطرابلس ‪ -‬حي دمشق‬ ‫لسحب كراسات الشروط والمواصفات وتقديم العروض‬

‫اعتبار ًا من يوم الثالثاء الموافق ‪ 2013 / 11 / 5‬م علم ًا بأن‬ ‫آخر موعد الستالم العروض سيكون عند الساعة ‪ 11:30‬من‬ ‫صباح يوم الثالثاء‪ 2013 / 11 / 12‬م‪.‬‬ ‫وسيكون موعد فتح المظاريف بالنسبة للبنود اآلتية‪:‬ـ‬ ‫السيارات ‪ -‬القرطاسية‪ -‬األودات المكتبة‪ -‬الخدمات‬ ‫الفندقية يوم ‪ 2013 / 11 / 12‬م عند الساعة ‪ 12:00‬ظهر ًا‪.‬‬ ‫وموعد فتح المظاريف للبنود اآلتية‪:‬‬ ‫األثاث المكتبي ‪ -‬األجهزة المساحية ‪ -‬الخدمات العامة‬ ‫والنظافة ‪ -‬الحملة اإلعالنية لحماية أمالك الدولة يوم‬ ‫األربعاء ‪ 2013 / 11 / 13‬م عند الساعة ‪ 10:00‬صباح ًا‪.‬‬ ‫علم ًا بأن سعر كراسة الشروط والمواصفات مبلغ وقدره‬ ‫(‪ 300‬د‪.‬ل) غير قابلة للترجيع‪.‬‬ ‫وألي استفسار يرجى االتصال عىل أرقام الهواتف التالية ‪:‬‬ ‫‪0914566792-0913179019‬‬

‫مصلحة أمالك الدولة‬


‫إعـــالن‬

‫مصلحة أمالك الدولة‬

‫تعلن مصلحة أمالك الدولة عن رغبتها يف التعاقد مع الشركات الوطنية المتخصصة يف مجال‬ ‫البرمجة وتحليل النظم لتنفيذ مجموعة منظومات إدارية ومالية وفنية‪:‬‬ ‫فعىل الشركات المتخصصة يف المجاالت المذكورة أعاله التوجه إىل مقر المصلحة الكائن بطرابلس‬ ‫ حي دمشق لسحب كراسات الشروط والمواصفات وتقديم العروض اعتبار ًا مـــن يــــــوم الثالثاء‬‫‪ 2013 / 11/ 15‬م علم ًا بأن آخر موعد الستالم العروض سيكون يوم الخميس ‪ 2014 / 11 / 14‬عىل‬ ‫تمام الساعة ‪ 11:30‬صباح ًا ‪ ،‬وسيكون فتح المظاريف يف نفس اليوم عند الساعة ‪ 12:00‬ظهر ًا‪.‬‬ ‫علم ًا بأن سعر كراسة الشروط والمواصفات بمبلغ وقدره (‪ 100‬د‪.‬ل) غير قابلة للترجيع‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجــــى االتصـــــــال بإدارة تقنية المعلـــــــومات بزاويـــــــة الدهـــماني أو عىل‬ ‫رقم الهاتف ‪0925213661:‬‬ ‫مصلحة أمالك الدولة‬ ‫إعـــالن‬

‫مصلحة أمالك الدولة‬ ‫تعلن مصلحة أمالك الدولة عن رغبتها يف التعاقد عىل صيانة بعض المقرات اإلدارية للمكاتب التابعة‬ ‫لها والتي تحتاج إىل صيانة يف المناطق التالية‪ (-:‬باب العزيزية‪ ،‬قصر بن غشير ‪ ،‬مصراتة‪ ،‬األبيار توكرة‬ ‫‪ ،‬القبة‪ ،‬أوباري‪ ،‬يفرن‪ ،‬جادو‪ ،‬زليتن‪ ،‬إجدابيا‪ ،‬قمينس‪ ،‬غات‪ ،‬مسالتة‪ ،‬الزاوية‪ ،‬وتشمل وحدة الجميل‬ ‫ورقدالين ووحدة العجيالت ‪ ،‬البيضاء‪ ،‬وتشمل وحدة شحات‪ ،‬المرج‪ ،‬نالوت‪ ،‬غدامس‪ ،‬وتشمل وحدة‬ ‫درج)‪.‬‬ ‫فعىل الشركات المتخصصة يف هذا المجال والتي ترى يف نفسها الكفاءة التوجه إىل مقر المصلحة‬ ‫الكائن بطرابلس‪ -‬حي دمشق لسحب كراسات الشروط والمواصفات وتقديم العروض اعتبار ًا من يوم‬ ‫الثالثاء المرافق ‪5/11/2013‬م علم ًا بإن آخر موعد الستالم العروض سيكـــــون يوم الخميس الموافق‬ ‫‪ 2013 / 11 / 14‬م عىل تمام الساعة ‪ 11:30‬صباح ًا وسيكون فتح المظاريف يف نفس اليوم عند الساعة‬ ‫‪ 12:00‬ظهر ًا‪.‬‬ ‫مع العلم بأن سعر كراسة المواصفات بمبلغ وقدره (‪ 300‬د‪.‬ل) غير قابلة للترجيع‪.‬‬ ‫ألي استفسار يرجى االتصال عىل أرقام الهواتف التالية‪:‬ـ‬ ‫‪0913179019-0914566792-09214896028‬‬ ‫مصلحة أمالك الدولة‬


‫محليات‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫يعتزم العاملون‬

‫‪16‬‬

‫يف قطاع التعليم‬ ‫يف ليبيا تعليق‬ ‫الدراسة ابتداء‬ ‫من اليوم وحتى‬ ‫األحد القادم وذلك‬ ‫حتى تستجيب‬ ‫وزارة التربية‬ ‫والتعليم لمطالبهم‬ ‫وتحقيقها والنظر‬ ‫فيها ‪..‬‬ ‫وكانت نقابة‬ ‫المعلمين قد‬ ‫أصدرت بيان ًا‬ ‫طالبت فيه‬ ‫الحكومة عامة‬ ‫ووزارة التعليم‬ ‫باالستجابة‬ ‫لمطالب أعضاء‬ ‫هيئة التدريس‬ ‫نظرا لما يعانونه‬ ‫من تهميش وسوء‬ ‫تقدير ماديا‬ ‫ومعنويا ‪..‬‬

‫تقرير ‪..‬غادة المشايخ‬

‫للنظر يف مطالبهم‬

‫املعلمـون يعلنـون إضرابهـم عن العمـل أليــــــام‬ ‫فيما أصدرت وزارة التعليم بيان ًا صحفي ًا‬ ‫أكد فيه مكتب اإلعالم بالوزارة أن الدراسة‬ ‫مستمرة ومنتظمة يف جميع ال��م��دارس‬ ‫الليبية ويطمئن مكتب اإلع�لام ب��وزارة‬ ‫التربية والتعليم‪ ،‬كافة أولياء أمور الطالب‪،‬‬ ‫أن المدارس يف جميع مناطق ليبيا مفتوحة‬ ‫أمام كافة الطالب‪ ،‬للنهل من شموع العلم‬ ‫ـ المعلمين ال��ذي��ن ك��ان وسيظل دوره��م‬ ‫وعطاؤهم مفخرة وتاج ًا لكل الليبيين ـ‬ ‫حسب ما جاء يف البيان ‪..‬‬ ‫وتحث وزارة التربية والتعليم عبر بيانها‬ ‫ال��ص��ادر مساء أول أم��س كافة المعلمين‬ ‫والطالب‪ ،‬لعدم االنجرار وراء أي شائعات أو‬ ‫دعوات مشبوهة تحرض عىل غلق المدارس‬ ‫وتعطيل ال��دراس��ة‪ ،‬يف ظل الظروف غير‬ ‫العادية التي تمر بها بالدنا يف هذه األوقات‪..‬‬ ‫ويف ذات ال��وق��ت تؤكد وزارة التربية‬ ‫والتعليم‪ ،‬أنها مع تحسين وضع التعليم‬ ‫وتلبية احتياجات المعلمين يف ليبيا‪ ،‬سواء‬ ‫بزيادة المرتبات‪ ،‬وتوفير التأمين الصحي‪،‬‬ ‫أو بتهيئة بيئة تعليمية مشجعة‪ ،‬وتطوير‬ ‫األداء‪ ،‬وتقديم ب��رام��ج ت��دري��ب وتأهيل‬ ‫مناسبة‪..‬وتؤكد مشروعية هذه المطالب‬ ‫التي ينادي بها جميع الليبيين‪ ،‬تقدير ًا‬ ‫وتكريم ًا واحترام ًا لدور المعلم يف المجتمع‪.‬‬ ‫ه��ذا ويطالب المعتصمون التابعون‬ ‫ل��وزارة التعليم بزيادة المرتبات كحد أدنى‬ ‫‪ ،% 100‬وتوفير التأمين الصحي المتكامل‪،‬‬ ‫وتوفير أماكن للترفية واالستجمام للمعلمين‬ ‫وللطلبة‪ ،‬وتوفير أثاث متكامل مع أجهزة‬ ‫تكييف للمسرح المدرسي‪ ،‬وتوفير الزي‬ ‫ووج��ب��ات إف��ط��ار للمعلمين والمعلمات‪،‬‬ ‫واستكمال الصيانة يف ال��م��دارس وزي��ادة‬ ‫الفصول‪ ،‬وتوفير جهاز أمن خاص بالمؤسسات‬ ‫تم تكليف لجنة‬ ‫التعليمية‪ .‬يشار إىل أنه ّ‬ ‫لمتابعة المطالب من قبل المعلمين‪.‬‬ ‫وبالخصوص اصدر معلمو طرابلس بيان ًا‬ ‫أكدوا فيه عىل أن خطاب النقابة العامة ال‬ ‫يمثل المعلمين بمنطقة طرابلس باعتبارها‬

‫ف��اق��دة للشرعية ‪..‬ك��ذل��ك خ��ط��اب اللجنة‬ ‫التسييرية لنقابة معلمي طرابلس ال يمثل‬ ‫معلمي طرابلس النتهاء مدة شرعيتها ‪..‬‬ ‫وأك��دوا عىل أن ال��دراس��ة علقت بنهاية‬ ‫دوام أول أمس االثنين ‪ 4‬من الشهر الجاري‬ ‫ع�لى أن تستأنف ال��دراس��ة األح��د ال��ق��ادم‬ ‫الموافق ‪ 10‬من نوفمبرالحايل وذلك إلعطاء‬ ‫فرصة للحكومة لتدرس طلبات المعلمين‬ ‫واالستجابة خالل نهاية األسبوع الحايل ‪..‬‬ ‫وأكد معلمو طرابلس يف بيانهم الصادر‬ ‫يف الثالث من الشهر الجاري والذي صدر عن‬ ‫اللجنة المشكلة من قبل المعلمين والتي‬ ‫تشمل م��دراء المكاتب التعليمية وبعض‬ ‫مدراء المدارس أن الدراسة ستعلق إىل أجل‬ ‫غير مسمى إذا لم تتم االستجابة لمطالبهم ‪..‬‬ ‫حيث ن��وه��وا إىل أن حقوق المعلمين‬ ‫ومتطلباتهم هي حقوق مشروعة نظرا لما‬ ‫تعانيه منطقة طرابلس من تهميش من‬ ‫قبل الوزارة والحكومة لعدم تلبية مطالبهم‬ ‫مؤكدين عىل اإللحاح عىل الحكومة لالستجابة‬ ‫لمتطلباتهم الشرعية‬ ‫وت��م تشكيل لجنة إعالمية لمتابعة‬ ‫الموضوع من الناحية اإلعالمية تتكون من‬ ‫جمال بنور وسمير فرج وعبد المطلب العالم‬ ‫وسالم الشيخ ومحمد الجبو كما تم تشكيل‬ ‫لجنة حوارية لمناقشة الموضوع مع وزير‬ ‫التربية والتعليم يترأسها محمد القمودي‬ ‫ومحمد األطرش وحميدة النعاس والمبروك‬ ‫هاشم ‪..‬‬ ‫يشار إىل أن ميزانية وزارة التعليم للعام‬ ‫الجاري ‪ ،2013‬التي سنّها المؤتمر الوطني‬ ‫العام مخيبة لآلمال‪ ،‬بحسب وص��ف وزير‬ ‫التعليم الدكتور عيل عبيد يف تصريحات‬ ‫سابقة له عبر وسائل اإلعالم والذي أوضح أنّ‬ ‫وزارة التربية والتعليم وجدت نفسها عاجزة‬ ‫عن تغطية الحاجات الماسة للوزارة‪ ،‬إذ إنّها‬ ‫عملت عىل تقليص هذا العدد البسيط بما‬ ‫يتناسب والميزانية ‪.‬‬ ‫وأك��� ّد عبيد أن جملة م��ن اإلش��ك��االت‬

‫‪،،‬‬

‫‪ 70‬أل����ف معلم‬ ‫ف��ق��ط ي��م��ارس��ون‬ ‫التدريس فعليا من‬ ‫‪ 600‬ألف يتبعون‬ ‫الوزارة‬

‫‪،،‬‬

‫والتحديات تواجه ال��وزارة كنيتها يف بناء‬ ‫واستحداث عدد من المدارس الجديدة لتخفيف‬ ‫العبء عىل بعض المدارس المزدحمة يف ظل‬ ‫المخطط‪،‬‬ ‫عدم توفر قطع أراض لتنفيذ هذا ُ‬ ‫مؤكدًا أن الوزارة ستبذل أقصى ما يف وسعها‬ ‫إلح��داث تغير يف مسيرة التعليم يف البالد‬ ‫عامة‪،‬ومن جانب آخر أكدت مصادر موثوقة‬ ‫عىل أن نقابة المعلمين تستقطع قرابة ‪16‬‬ ‫مليون دينار سنوي ًا من روات��ب المعلمين‬ ‫ويف المقابل لم تقدم أي خدمة للمعلمين‬ ‫والعاملين يف القطاع سواء أكانت تكريم ًا أم‬ ‫عالج ًا كذلك تقديم صالة أفراح بمبالغ رمزية‬ ‫والمساعدة يف تقديم فرصة للعمرة والحج‬ ‫للمعلمين حيث تقدم هذه النقابة الخدمة‬ ‫للمقربين منهم فقط ‪..‬‬ ‫يف الوقت الذي لم تتكون فيه نقابة منذ‬ ‫قيام ثورة الـ‪ 17‬من فبراير فقط هي لجنة‬ ‫تسييرية وبالتايل رفض السيد وزير التعليم‬ ‫عيل عبيد تقديم االستقطاعات إىل النقابة‬ ‫باعتبارها لجنة تسييرية حفاظ ًا عىل أموال‬ ‫العاملين يف القطاع حتى تتأسس النقابة‬

‫بشكل قانوني‪ ..‬األم��ر ال��ذي دف��ع بأعضاء‬ ‫اللجنة التسييرية إىل عقد اجتماع موسع‬ ‫يف مدينة اجدابيا وق��رروا فيه الدخول يف‬ ‫اعتصام منذ الرابع من شهر نوفمبر الجاري ‪..‬‬ ‫ويف ذات ال��وق��ت أجمع ع��دد كبير من‬ ‫العاملين يف قطاع التعليم عىل الموافقة‬ ‫يف ال��دخ��ول يف اعتصام لتحسين أوض��اع‬ ‫المعلمين وطالبوا ال��وزارة بعدم خلق أي‬ ‫مبررات من شأنها أن تسكت المعتصمين‬ ‫وتدفعهم للرجوع عن المطالبة بحقوقهم‬ ‫المشروعة ‪...‬‬ ‫ويف ذات السياق أكد السيد محمد سيف‬ ‫النصر مدير إدارة شؤون التعليم األساسي‬ ‫ب��وزارة التربية والتعليم بأن كل العاملين‬ ‫يف ق��ط��اع التعليم ي��ت��م��ن��ون أن تنفذ‬ ‫مطالبهم الشرعية من تسوية أوضاعهم‬ ‫وزيادة مرتباتهم ‪..‬إال أنه يف الوقت الراهن‬ ‫وال��ظ��روف التي تمر بها ليبيا ال تسمح‬ ‫بتحقيق ه��ذه المطالب س��واء ال��ظ��روف‬ ‫األمنية أو المادية ‪..‬‬ ‫وأك��د سيف النصر أن تعليق الدراسة‬ ‫سيؤثر سلب ًا عىل توقيت الدراسة وسيحدث‬ ‫مشاكل وربكة يف التعليم ‪..‬‬ ‫وق��ال سمير حرناز ـ مدير مكتب اإلعالم‬ ‫بوزارة التربية والتعليم يف حديث خاص مع‬ ‫الصحيفة‪:‬‬ ‫إن الوزارة تدعم هذه المطالب وتعتبرها‬ ‫مطالب مشروعة وق��د خاطبت الحكومة‬ ‫بذلك وأيض ًا لجنة التعليم بالمؤتمر الوطني‬ ‫ولكنها أم���ام ت��رك��ة رهيبة م��ن الترهل‬ ‫الوظيفي والمشاكل اإلدارية‪.‬‬ ‫وأض���اف إن��ه حين ت��م ص��رف ع�لاوة‬ ‫التدريس تبين أن ‪ 170‬ألف معلم فقط‬ ‫من يمارسون التدريس فعلي ًا من بين‬ ‫‪ 600‬ألف معلم يتبعون الوزارة‪.‬‬ ‫وأك��د جرناز أنه بإمكان المعتصمين‬ ‫اختيار أي يوم آخر للتعبير عن احتجاجهم‬ ‫دون إي���ق���اف ال��ع��م��ل��ي��ة التعليمية‬ ‫وعرقلتها‪.‬‬


‫المنوعة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫حلقة جديدة يف امللف القضائي لقضية "هرقل ضد هريميس"‬

‫أرجأت محكمة يف مدينة الدار البيضاء ـ العاصمة‬ ‫االقتصادية للمغرب ـ االثنين الحكم يف الدعوى‬ ‫التي رفعها وري��ث العالمة الفرنسية الفاخرة‬ ‫"هيرميس" ضد القناة الثانية المغربية ‪ ،‬لبثها‬ ‫وثائقيا بعنوان "هرقل ضد هيرميس"‪.‬‬ ‫ومن المنتظر أن يتخذ القاضي قراره يف نوفمبر‬ ‫الجاري بخصوص قضية التشهير التي رفعها وريث‬ ‫عائلة "هيرميس" الفرنسية ضد قناة تابعة للدولة‪،‬‬ ‫وفق ما أفاد مراسل فرانس برس‪.‬‬ ‫ويحكي الفيلم الوثائقي م��وض��وع الدعوى‬ ‫القضائية قصة النزاع القانوني الذي دام لمدة عشر‬ ‫سنوات بين عائلة فالحين مغاربة تسمى عائلة‬ ‫المكتيري‪ ،‬وأحد أبنائها الملقب ب"هرقل"‪ ،‬ضد‬ ‫جيروند هيرميس الذي يحاول منذ سنوات الحصول‬

‫عىل ملكية أرض جيرانه الفالحين‪ ،‬الموجودة قبالة‬ ‫شاطئ مغربي ليحولها إىل ملكية خاصة‪.‬ويطالب‬ ‫محامي باتريك جيروند هيرميس ب"التعويض عن‬ ‫األض��رار"‪ ،‬بحجة أن الفيلم الوثائقي مس شرف‬ ‫وسمعة موكله‪.‬‬ ‫ورد دف��اع القناة الثانية المغربية التي بثت‬ ‫الفيلم الوثائقي يف أكتوبر ‪ ،2012‬وبثته أيضا‬ ‫القناة األلمانية‪-‬الفرنسية "آرتي" مارس ‪ ،2013‬بأن‬ ‫الوثائقي "ال يتضمن أي تهجم" عىل المدعي‪.‬‬ ‫وبالنسبة لباتريك جيروند هيرميس‪ ،‬الذي‬ ‫يتحدث عن مساس الفيلم الوثائقي بحياته الخاصة‬ ‫وبسمعة ممتلكاته‪ ،‬حصل أمام المحكمة العليا‬ ‫يف باريس عىل خبرة توضح أن بعض المشاهد‬ ‫تمت تغطيتها أثناء بث الفيلم عىل "آرتي" وكان‬

‫محاميه روسي آرنو حينها قد استهجن استعمال‬ ‫"التخييل" يف إخ��راج الوثائقي‪ ،‬وأكد أن األرض‬ ‫محل النزاع ترجع ملكيتها بالفعل إىل موكله منذ‬ ‫‪" ،2002‬كما يتضح من خالل صك الشراء وثالثة‬ ‫مقررات صادرة عن العدالة المغربية"‪.‬ويف اتصال‬ ‫مع فرانس برس رد مخرج الفيلم التهم الموجهة‬ ‫إليه وندد بالمضايقات القضائية وقال محمد والد‬ ‫لفرانس برس "ال أفهم الدعاوى المتكررة المرفوعة‬ ‫ضدي وضد الفيلم‪ ،‬والتي وصلت إىل اآلن عشرة"‪،‬‬ ‫مضيفا أنه "تم العمل عىل الفيلم بالتوازن المهني‬ ‫المطلوب"واعتبر المخرج أنه "ببساطة‪ ،‬طريقة‬ ‫مقاومة هذه العائلة البسيطة لالحتفاظ بأرضها‪،‬‬ ‫والتي كانت انتحارية تقريبا‪ ،‬هو ما جذبني للعمل‬ ‫عىل هذا الموضوع"‪.‬‬

‫فصيلة كالب امللكة اليزابيث الثانية على طريق االندثار‬ ‫حذر "كينيل كلوب" ال��ذي يقدم‬ ‫نفسه عىل أنه أكبر مؤسسة تُعنى‬ ‫بحماية ال��ك�لاب يف بريطانيا أن‬ ‫كالب "كورغي" المفضلة لدى الملكة‬ ‫اليزابيث الثانية مهددة باالنقراض‪.‬‬ ‫وأدرج���ت ك�لاب "ويلش كورغي"‬ ‫وه��ي ك�لاب رع���اة ويلزية بقوائم‬ ‫قصيرة معروفة بنباحها الثاقب‪ ،‬عىل‬ ‫قائمة "األن��واع المراقبة" من قبل‬ ‫"كينيل كلوب" ال��ذي لم يصدر إال‬ ‫‪ 241‬وثيقة والدة لهذه الكالب منذ‬ ‫مطلع العام ‪.2013‬‬ ‫ويف حال لم يتجاوز عدد الكالب‬ ‫المسجلة من ه��ذه الفصيلة عتبة‬ ‫ال‪ 300‬بحلول نهاية العام ‪ 2013‬فإن‬ ‫الكورغي سيعتبر للمرة األوىل اعتبارا‬ ‫م��ن األول م��ن يناير ‪" 2014‬نوعا‬

‫إقالع صاروخ هندي يحمل مسبارا منخفض الكلفة إىل املريخ‬ ‫انطلق ‪-‬كما كان مقررا‪ -‬صاروخ هندي ينقل‬ ‫مسبارا إىل المريخ الثالثاء من جنوب الهند‬ ‫التي تأمل أن تكون أول دولة آسيوية تصل‬ ‫إىل الكوكب األحمر بتكنولوجيا زهيدة الكلفة‪.‬‬ ‫وقال معلق عىل التلفزيون الهندي العام‬ ‫"لقد أق��ل��ع" يف ال��وق��ت ال��ذي انطلق فيه‬ ‫الصاروخ األحمر واألسود قرابة الساعة ‪09,08‬‬ ‫بتوقيت غرينتش م��ن ق��اع��دة ريهاريكوتا‬ ‫الفضائية يف خليج البنغال (الهند)‪.‬ويحمل‬ ‫الصاروخ البالغ وزنه ‪ 350‬طنا مسبارا وزنه ‪1,3‬‬ ‫طن يحتاج إىل سنة كاملة للوصول إىل المريخ‬ ‫الواقع عىل بعد أكثر من ‪ 200‬مليون كيلومتر‬ ‫عن األرض‪.‬‬ ‫ويتابع ع��ش��رات العلماء الثالثاء مسار‬ ‫الصاروخ من قاعة تحكم بالمهمة يف إطار أحد‬ ‫أهم المشاريع الفضائية الهندية منذ إطالق‬ ‫البرنامج يف العام ‪.1963‬‬ ‫وتطمح الهند إىل دخول تاريخ استكشاف‬ ‫الكواكب عىل أنها أول بلد آسيوي يصل إىل‬ ‫المريخ‪.‬‬ ‫وأعلن عن المهمة قبل ‪ 15‬شهرا رئيس‬ ‫ال���وزراء مانموهان سينغ بعيد فشل مهمة‬

‫صينية إذ أن المسبار الروسي الذي حمل القمر‬ ‫االصطناعي الصيني "ينغهو‪ "-1‬لم يتمكن من‬ ‫سلوك مسار المريخ‪.‬‬ ‫وب��دأ التحضير لمهمة المريخ يف العام‬ ‫‪ ،2012‬ولم تتجاوز تكاليفها ‪ 70‬مليون دوالر‪،‬‬ ‫وهو مبلغ زهيد مقارنة مع تكاليف مشاريع‬ ‫مماثلة‪ .‬وه��ذا المسبار م��زود بأجهزة القطة‬ ‫مهمتها قياس وجود غاز الميتان يف الغالف‬

‫اصطياد نوع من الفهود‬ ‫يف تركيا‬

‫طفلة مصابة بسرطان الرئة‬ ‫بسبب التلوث‬

‫شخص أط��ب��اء صينيون إصابة‬ ‫طفلة يف الثامنة بسرطان الرئة عازين‬ ‫السبب إىل تلوث الجو الذي أصبح آفة‬ ‫فعلية عىل الصحة العامة يف الصين‪.‬‬ ‫وأصبحت الطفلة التي لم يكشف‬ ‫عن هويتها تاليا أصغر شخص يصاب‬ ‫بسرطان الرئة يف الصين‪ .‬وهي تقيم‬ ‫قرب محور طرقات رئيس يف إقليم‬ ‫جيانغسو يف شرق البالد‪.‬‬ ‫وقال الطبيب جي فينغدونغ من‬ ‫مستشفى السرطان يف مدينة نانكين‬ ‫إن الطفلة تنشقت عىل فترة طويلة‬ ‫غبارا وجزئيات مضرة‪.‬‬ ‫ون����ادرا ج��دا م��ا ي��ص��اب األط��ف��ال‬ ‫بسرطان الرئة‪ ،‬وتشخص اإلصابات‬ ‫بهذا السرطان بشكل وسطي يف سن‬ ‫السبعين بحسب جمعية "اميركان‬ ‫كانسر سوساييتي"‪.‬‬ ‫وب��ات تلوث الجو يتسبب بمئات‬ ‫آالف ال��وف��ي��ات المبكرة سنويا يف‬ ‫الصين‪.‬‬

‫مهددا" عىل ما أوضح النادي‪.‬‬ ‫وحملت صحيفة "دييل تلغراف"‬ ‫يف افتتاحيتها‪ ،‬الحكومة العمالية‬ ‫السابقة مسؤولية هذا التراجع‪ ،‬فقد‬ ‫أق��ر ح��زب العمال يف ال��ع��ام ‪2007‬‬ ‫قانونا يمنع قطع ذيل كالب الكورغي‬ ‫"مما غير شكلها" وأساء إىل جمالها‬ ‫بحسب ما اعتبرت الصحيفة‪.‬‬ ‫وق��د ظهرت ك�لاب كورغي للمرة‬ ‫األوىل يف العائلة المالكة العام‬ ‫‪ 1933‬يف عهد الملك جورج الخامس‪.‬‬ ‫وقد ربت الملكة اليزابيث حوايل ‪40‬‬ ‫من ه��ذه الكالب منذ سن الثامنة‬ ‫عشرة وهي تتجول بكل حرية يف قصر‬ ‫باكينغهام‪ .‬وقد التقطت صور رسمية‬ ‫لهذه الكالب إىل جانب الملكة وقد‬ ‫ظهرت أيضا يف لوحات‪.‬‬

‫‪17‬‬

‫ففي غضون ثالثين عاما زاد عدد‬ ‫الوفيات الناجمة عن سرطان الرئة‬ ‫أكثر من أربع مرات يف أرجاء البالد عىل‬ ‫ما تفيد السلطات الصحية‪ .‬والسرطان‬ ‫أصبح خصوصا سبب الوفيات األول يف‬ ‫العاصمة بكين‪.‬‬ ‫وتشكل الجزئيات "ب��ي ام ‪"2,5‬‬ ‫ال��ت��ي يقل قطرها أو ي���وازي ‪2,5‬‬ ‫ميكرون خ��ط��را كبيرا ألن��ه��ا تدخل‬ ‫عميقا يف الرئتين‪ .‬ويف بكين ومدن‬ ‫صينية كبيرة أخرى تسجل كثافة هذه‬ ‫الجزيئيات بانتظام مستويات تتجاوز‬ ‫بأكثر من ‪ 40‬مرة السقف الموصى به‬ ‫من قبل منظمة الصحة العالمية ‪،‬‬ ‫وتستمد الصين التي تشكل أكبر سوق‬ ‫للسيارات يف العالم‪ ،‬أكثر من ‪ % 70‬من‬ ‫طاقتها من الفحم‪ .‬وتهدد صناعاتها‬ ‫الملوثة وحركة السير عىل الطرقات‬ ‫التي هي يف ازدياد متواصل وتراخيها‬ ‫يف حماية األنظمة البيئية‪ ،‬البيئة يف‬ ‫كل أرجاء البالد‪.‬‬

‫مجموعة"بالكبريي"ترفضعرضشرائهاوتقررزيادةرأسمالها‬

‫الجوي للكوكب األحمر‪ ،‬ال��ذي يعزز وج��وده‬ ‫فرضية أن يكون الكوكب عرف فيما مضى‬ ‫شكال من أشكال الحياة‪ .‬وستشكل هذه المهمة‪،‬‬ ‫يف ح��ال نجحت مصدر فخر كبير للهند ذات‬ ‫المليار ومئتي مليون نسمة‪ ،‬والتي تمكنت‬ ‫يف العام ‪ 2008‬من رصد وجود مياه عىل سطح‬ ‫القمر بعد ‪ 39‬عاما من أول رحلة الستكشاف‬ ‫القمر قام بها نيل ارمسترونغ‪.‬‬

‫لم تقبل مجموعة "بالكبيري" الكندية يف نهاية‬ ‫المطاف بعرض ال��ش��راء ال��ذي ك��ان قد تقدم به‬ ‫صندوق "فيرفاكس" صاحب أكبر نسبة من األسهم‬ ‫فيها‪.‬‬ ‫وق������رر م��ص��ن��ع‬ ‫ال��ه��وات��ف الذكية‬ ‫زي������ادة رأس��م��ال��ه‬ ‫بمعدل مليار دوالر‬ ‫ع�ل�ى ش��ك��ل ق��رض‬ ‫قابل لتحويله إىل‬ ‫أس��ه��م يشكل عىل‬ ‫ال���م���دى ال��ط��وي��ل‬ ‫ارتفاعـا بنســــبة‬ ‫‪ % 16‬يف ع���دد‬ ‫األسهم المـتداولة‪.‬‬ ‫وك��ل��ف صندوق‬ ‫"فيرفاكس" الذي‬ ‫يمتلك ‪ % 10‬من أسهم الشركة مجموعة مستثمرين‬ ‫بالمشاركة يف زي���ادة رأس��م��ال مصنع الهواتف‬ ‫بقيمة ‪ 250‬مليون دوالر‪ ،‬ومن المفترض أن يبقى‬ ‫"فيرفاكس" بالتايل صاحب أكبر نسبة من األسهم يف‬ ‫"بالكبيري"‪.‬‬

‫اصطاد راع فهدا يف منطقة ديار بكر‬ ‫جنوب شرق تركيا وتقوم السلطات حاليا‬ ‫بدراسة جيفة الحيوان لمعرفة إذا كان من‬ ‫فهود األن��اض��ول التي من المفترض أن‬ ‫تكون قد انقرضت‪.‬‬ ‫وقد هاجم الحيوان الراعي الذي اصطاده‬ ‫ببندقية صيد يف منطقة ريفية بالقرب‬

‫ولم ينجح "فيرفاكس" عىل ما يبدو يف إقناع‬ ‫أصحاب األسهم بعرضه القاضي بشراء "بالكبيري"‬ ‫يف مقابل تسعة دوالرات للسهم الواحد‪.‬‬ ‫وتواجه المجموعة‬ ‫ال��ك��ن��دي��ة صعوبات‬ ‫ع��دة بسبب الخسائر‬ ‫ال��ت��ي تكبدتها عىل‬ ‫الصعيد التجاري‪ .‬وهي‬ ‫كانت قد سجلت خسارة‬ ‫بقيمة مليار دوالر‬ ‫تقريبا يف الربع الثاني‬ ‫من العام وأعلنت عن‬ ‫عزمها تسريح ‪4500‬‬ ‫م��وظ��ف‪ ،‬أي ‪% 40‬‬ ‫من إجمايل موظفيها‪.‬‬ ‫وق���د ت��زام��ن ه��ذا‬ ‫ال��ق��رار م��ع تغييرات‬ ‫عىل المستوى اإلداري‪ ،‬فعين ج��ون تشين محل‬ ‫ثورستن هاينز مديرا تنفيذيا للمرحلة االنتقالية‬ ‫"بانتظار تعيين رئيس جديد ومدير عام" وفق ما‬ ‫كشفت المجموعة‪ ،‬أما بريم واتسا مدير "فيرفاكس"‪،‬‬ ‫فهو عين رئيسا للجنة المراقبة‪.‬‬

‫م��ن م��غ��ارة‪ ،‬وف��ق م��ا كشفت السلطات‬ ‫المحلية التي أكدت أنه لم يرصد أي فهد‬ ‫يف المنطقة منذ قرن ‪.‬‬ ‫وعثر عىل األثر األخير لفهد األناضول‬ ‫المعروف بوبره الفاتح اللون والمائل إىل‬ ‫الفضي والذي انقرض بسبب الصيد غير‬ ‫الشرعي يف العام ‪ ،2009‬وهو كان فيما‬

‫مضى منتشرا يف غابات شرق تركيا‪.‬‬ ‫وق��ال أحمد كيليك عالم األح��ي��اء يف‬ ‫جامعة ديكل يف ديار بكر لوكالة دوغان‬ ‫لألنباء "إنها معجزة بالفعل ‪ ...‬ونحن سنقوم‬ ‫بتشريح جيفته لمعرفة إذا كان فعال من‬ ‫فهود األناضول التي اختفى أثرها منذ زمن‬ ‫بعيد"‪.‬‬


‫الثقافية‬

‫اترك عصا الراعي‬ ‫محمد القذايف مسعود‬ ‫اترك عصا الراعي‬ ‫أيها المهذب‬ ‫كف عن الدوران‬ ‫عن الخروج األعمى‬ ‫من الحلم ‪.‬‬ ‫‪ ‬اترك عصاك‬ ‫تهش بها قطيعا من أطفال ‪.‬‬ ‫تقطع وعدا مبج ًال‬ ‫ال يتحقق إال بصعود مأساتك ‪.‬‬ ‫تنسج عباءتك بشعب من يقين‬ ‫تصل خيط شمس بآخر‬ ‫من وهم جميل ‪.‬‬ ‫‪ ‬كلما انتشيت منحتك‬ ‫الظهور صحراءها‬ ‫فأدميتها أحالما‬ ‫فلته ِد وردة لزمنك‬ ‫الذي لم يشهدك من‬ ‫رحمه تولد ‪.‬‬ ‫ال شيء يعدك فأنت‬ ‫خارج النهاية ‪.‬‬ ‫‪ ‬‬ ‫ال وهم يسندك‬ ‫ال لون يواريك ‪.‬‬ ‫فطاقية اإلخفاء ليس‬ ‫هي ما تحتاج ‪.‬‬ ‫بل خوذة تحميك ‪.‬‬ ‫‪ ‬مرآتك اختلفت‬ ‫وصاغك االختالف سؤاال‬ ‫زئبقيا ‪.‬‬ ‫المطلق ‪.‬‬ ‫يا ابن ُ‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫إعداد ‪:‬عبد الباسط ابو بكر‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫إرهاصات املوت‬

‫إبراهيم عثمونة‬

‫كان دائم ًا لديها اعتقاد أن هذا الذي يسمونه الموت ال يحدث في‬ ‫لحظة‪ ..‬أو ال يمكن حصر حدوثه على فراش واحد‪ ,‬أو ال يبدأ وينتهي في‬ ‫الزمان والمكان الذي تفارق فيه الروح الجسد‪ ,‬ونقول عندئذ إن فالن ًا مات‬ ‫في بيته بعد صالة الفجر‪,‬أو في حادث سير هذا الصباح‪ ,‬ال‪..‬ال إنه حدث‬ ‫يبدأ ويمتد فعله في مسافة ال بأس بها قبل خروج الروح‪ ..‬إنه في تصورها‬ ‫حالة قد ال تختلف عن حالة الحمل والوالدة‪ ,‬التي يبقى الجنين داخلها‬ ‫تسعة شهور قبل أن تضعه أمه في يوم يكون هو تاريخ ميالده‪ ,‬لذلك‬ ‫كانت دائم ًا ترى أن الميت يمشي عبر تلك المسافة أيام وحتى شهور‪ ,‬إلى‬ ‫أن يصل لحظة أجله‪ ,‬وقبلها البد أن يظهر عليه ما يشير لذلك‪ ..‬البد أن‬ ‫يكون لهذا الحدث الجلل إرهاصات تتجلى على الجسد والنفس قبل حلول‬ ‫األجل‪ ..‬البد أن يمر بمراحل كالنطفة والعلقة والمضغة‪..‬و‪..‬و‪..‬والمخاض‬ ‫والطلق والوضع‪ ,‬هكذا عاشت دهر ًا تعتقد وتتخيل بل وتتوهم‪ ,‬إذ يوم باحت‬ ‫بهذا لمن حولها‪ ,‬هناك من اتهمها بالكفر وهناك من سخر منها وآخر أشار‬ ‫مس في عقلها‪ ,‬فتكتمت وما عادت تبوح بشيء إال في أضيق الحدود‪.‬‬ ‫إلى ٍ‬ ‫وصار هذا االعتقاد يالحقها ويتجدد معها في كل مرة يتوفى أحد أقاربها‬ ‫أو أصدقائها‪ ,‬أو من له عالقة بها من قريب أو من بعيد‪ ,‬يومها يقفز إلى‬ ‫ذاكرتها صورة هذا القريب في أيامه األخيرة التي رأته فيه‪ ..‬كيف كان‬ ‫شكله وحركاته‪ ,‬وكيف كان يشير ويلتفت وينظر ويضحك‪ ,‬ومتى يغضب‬ ‫ويطرب‪ ,‬وما الفرق بين آخر صورة له في ذاكرتها والتي قبلها‪ ..‬وكان‬ ‫يساورها شعور من حين إلى حين أن أولئك الذين أشاروا إلى مس في عقلها‬ ‫قد يكونون على حق‪ ,‬إذ بالله عليك َمن هو العاقل الذي ينتظر ويراقب‬ ‫ويالحق الموت‪َ ..‬من هو الذي يبحث عنه وعن مواضعه ويسعى للتعرف‬ ‫عليه‪ ..‬الكل يهرب ويفر منه‪ ..‬الكل يسعى ليكون في أبعد مكان عنه‪ ..‬ال‬ ‫أحد يتوق لرؤيته أو للحديث عنه سواها‪ ..‬لكن يقين ًا في داخلها كان دائم ًا‬ ‫هو الغالب على هذا الشعور‪ ..‬يقين ًا يحركها ويحرضها‪ ..‬يقين ًا يصور لها أنها‬ ‫تبحث وتسعى خلف حقيقة أكيدة‪ ,‬في حين يراها الغير وهم ًا أو جنون ًا‪.‬‬ ‫وفي كل مرة تضع نصب عينيها مجموعة من الناس تتوقع أنهم دخلوا تلك‬ ‫الدائرة المكروهة‪ ,‬العتبارات تراها صحيحة‪ ,‬ويفاجئها هو في مكان آخر غير‬ ‫متوقع لها‪ ,‬وتوسع هي الدائرة وتعدل فيها بناء على قواعد وحسابات وضعتها‬ ‫هي لرصد هذا الفعل المكروه‪ ,‬ودائم ًا يكون هو أكثر مكر ًا وحيلة منها حين‬ ‫يصطاد فريسة ال تخطر أبد ًا على بالها‪ ,‬ويترك كل أفراد مجموعتها أحياء يرزقون‪.‬‬ ‫لذلك كانت في حاجة لفكرة كتلك التي عرضتها عليها زميلتها ”ليلى” في‬ ‫العمل‪ ..‬فكرة قد تمكنها من رصد الموت دون أن يدري‪ ..‬تمكنها من التجسس‬ ‫عليه دون أن يراها‪ ..‬تمكنها من متابعته ومالحقته ساعة بساعة ويوم ًا‬ ‫بيوم حتى يتعرى هذا الغموض عن فعله‪ ..‬يومها وقبل أن تقوم بأي شيء‬ ‫حددت المكاتب المستهدفة وأماكن العدسات فيها‪ ,‬وقبل هذا حددت من هم‬ ‫الموظفون المؤهلون لذلك‪ ,‬وبعد ذلك بأسبوع باشرت في إخفاء أكثر من عدسة‬ ‫في أكثر من مكتب‪ ,‬داخل مقر إدارة الشركة التي تعمل فيها‪ ..‬دست ثالث‬ ‫عدسات موزعة على ثالثة مكاتب في زوايا مخفية ال يمكن ألحد رؤيتها‪ ,‬لتقوم‬ ‫تلك العدسات الصغيرة برصد حركة من في المكتب لمدة ثالثة ساعات متفرقة‬ ‫يومي ًا‪ ,‬الساعة األولى تكون في بداية الدوام‪ ,‬والساعة الثانية في منتصف‬ ‫الدوام‪ ,‬الساعة الثالثة في نهاية الدوام وخروج الموظفين من مكاتبهم‪..‬‬ ‫وطبع ًا ال أحد يعرف ذلك سوى ليلى‪ ,‬أما العدسة الرابعة فلم تتمكن من وضعها‬ ‫في مكتب المدير العام والذي كانت تتوقع أنه داخل الدائرة منذ مدة‪ ..‬انتظرت‬ ‫طوي ًال فرصة مناسبة إلخفائها في مكان ما داخل مكتبه‪ ,‬لكنها كانت دائم ًا‬ ‫تخشى أن ينكشف أمرها‪ ،‬فعدلت في النهاية عن ذلك واكتفت بثالث عدسات‪.‬‬ ‫كان بقاء العدسة الرابعة معها في درج داخل غرفتها في بيتهم‪ ,‬قد‬

‫أقاصيص ‪ ..‬أقاصيص‬ ‫(أ)‬ ‫هذا الرجل الذي خاض ألف معركة‪ ..‬عاد يعيش بألف روح‪..‬‬ ‫بروح‬ ‫هذا الرجل الذي ف ّر من ألف معركة‪ ..‬مات ألف مرة‪ٍ ..‬‬ ‫واحدة!‬ ‫(ق)‬ ‫كان يمنح أعداءه قلب ًا مكشوف ًا ويبيع جسده لرصاصهم‬ ‫بالمجان!‬ ‫لم يكن يعبأ بحياته‪ ..‬هذا الرجل الذي حمل روحه بين كفيه‬ ‫ونثرها ألف مرة في وجه الموت ‪ ،‬رأيته ذلك المساء يفتش بين‬ ‫األشياء ويصرخ بعصبي ٍة مفرطة‪ :‬محمد‪ ..‬أكاد أجن‪ ..‬تعال فتش‬ ‫معي عن زر القميص!‬ ‫(ا)‬

‫أوحى لها بفكرة تعليق هذه العدسة داخل البيت بعد أن عجزت عن ذلك‬ ‫في مكتب المدير‪ ..‬أوحى لها بمراقبة جدتها التي بلغت اليوم من العمر ما‬ ‫بلغت‪ ..‬لكنها ترددت كثير ًا قبل أن تقوم بذلك‪ ,‬إذ كانت تخشى أن تكشف‬ ‫تلك العدسة موت ًا آخر غير ذلك الذي على جدتها والذي وضعت له العدسة‬ ‫خصيص ًا فيما بعد‪ ..‬كانت تخشى أن يفاجئها هذا المكروه مثل كل مرة‪ ..‬كانت‬ ‫تخشى يوم تجلس أمام الشاشة لترى كيف كان يفعل مع الجدة العجوز‪ ,‬أن‬ ‫تراه أو ترى فعله على شخص آخر من أفراد أسرتها‪ ..‬أن تراه داخل بيتهم‪,‬‬ ‫يأكل ويشرب معهم على مائدة واحدة‪ ,‬وينام معهم تحت سقف واحد‬ ‫ويتنقل بين الغرف والصالة والمطبخ ودورة المياه‪ ,‬وفي آخر الليل يتسلل‬ ‫إلى فراش أبيها أو فراش أمها‪ ..‬كانت تخشى أن تراه يفرض وجوده على‬ ‫شخص أبيها‪ ,‬الذي باتت تنتابه مؤخر ًا حاالت مرض غريبة وجديدة عليه‪,‬‬ ‫لكنها رغم كل ذلك ولكي تصل إلى نتيجة‪ ,‬تشجعت وفعلت ذلك وعلقت‬ ‫العدسة الرابعة في ركن خفي وسط بيتهم يطل ويرصد أغلب حركة جدتها‪.‬‬ ‫صارت بعدها حين تجلس مع أفراد أسرتها‪ ,‬تحدج العدسة من حين إلى آخر‬ ‫وينتابها ندم كبير وتتساءل كيف خطر لها ذلك‪ ..‬كيف فعلت هي ذلك‪ ..‬كيف‬ ‫تطاولت على حرمة وحياة من في البيت‪ ..‬فكرت أن تخلعها وتعطيها لليلى‬ ‫لتضعها في أي مكان‪ ,‬أو حتى ال تضعها‪ ..‬فكرت أن تعلقها في غرفة جدتها‬ ‫بعيد ًا عن حركت أبيها المتواجد أغلب وقته تحت حالة الرصد‪ ..‬فكرت في كل‬ ‫شيء‪ ,‬وكان ذلك الشعور بالندم يتزايد معها يوم ًا بعد يوم حتى دخلت الجدة‬ ‫المستشفى ودخلت في حالة غيبوبة‪ ,‬يومها صعدت على كرسي وخلعتها من‬ ‫مكانها‪ ,‬وأعطتها لليلى لترى ما رصدته العدسة لوحدها وتخبرها عن ذلك‬ ‫فيما بعد‪ ..‬كانت سعيدة ألنها تخلصت من وجودها داخل بيتهم‪ ..‬كانت سعيدة‬ ‫ألنها حررت أبيها وكل أفراد أسرتها من المتابعة والمراقبة‪ ,‬لكن ليلى كادت‬ ‫تصعق مما رأت‪ ..‬أخفت ذلك عنها ولم تخبرها بما رأت‪ ,‬بحجة أنها لم تر شيئ ًا‬ ‫بعد‪ ,‬ثم إنه ضاع ولم تره أبد ًا‪ ,‬في حين كانت تشاهد فيه يومي ًا أكثر من‬ ‫مرة‪ ..‬كانت تختلي بنفسها وتشاهده مرة واثنين وثالثة‪ ,‬ولم تكن تتابع حياة‬ ‫وحركات الجدة التي ربما صارت اآلن قاب قوسين أو أدنى‪ ,‬بل حياة وحركات‬ ‫الحفيدة صاحبة العدسة‪ ..‬صارت تعيد رؤية مشهد الحفيدة أمام المرآة أكثر‬ ‫من مرة كل يوم‪ ,‬إذ ظهرت في الساعات األخيرة التي رصدتها العدسة‪ ,‬أنها‬ ‫ال تعير اهتمام ًا للمرآة كالسابق‪ ,‬فهي التي كانت تقف أمامها لدقائق تعيد‬ ‫ترتيب مظهرها قبل خروجها من البيت‪ ,‬صارت اآلن تعطي المرآة لفتة عابرة‬ ‫دون حتى أن تقف لها‪ ..‬هي التي كانت أمام المرآة تتفحص كل صغيرة‬ ‫وكبيرة على وجهها‪ ,‬صارت ال تتفحص شيئ ًا‪ ..‬هل كانت تشعر أن المرآة ليست‬ ‫لألموات‪..‬هل كانت تشعر في باطنها أن المرآة أداة تعكس الحياة فقط‪ ..‬هل‬ ‫كانت تشعر أن الموت ال يظهر أبد ًا على سطح المرآة‪ ..‬هل كان الموت يدفعها‬ ‫إلى الخارج بعيد ًا عن المرآة‪ ,‬ألنه يعرف تمام ًا أن المرآة وجدت للحياة وليست‬ ‫له‪..‬؟! إذ ماذا يريد الميت من المرآة‪ !..‬قد يحتاج إلى قطعة قماش بيضاء‪,‬‬ ‫أو إلى قطعة خشب لتابوته‪ ,‬أو إلى أداة لحفر قبره‪ ,‬أو إلى أيدي تشيعه‬ ‫وتقبره‪ ,‬أو حتى إلى عطر وطبيب شرعي أحيان ًا‪ ،‬لكنه ماذا يفعل بمرآة‪!..‬‬ ‫فهل أقنعها الموت دون أن تدري يوم تمكن منها ووصل مراحله األخيرة‪,‬‬ ‫فاستجابت هي له بلفتة وداع لمرآتها ‪..‬؟! هكذا كانت تسأل ليلى في كل مرة‬ ‫تجلس أمام الشاشة لتشاهد كيف يحاصر الموت أعز صديقاتها‪ ,‬دون أن تجد‬ ‫من يؤكد لها أن هذا هو فعله المكروه‪ ,‬أو من ينفي عنها هذا الوهم الذي‬ ‫عاشت في دوامته‪ ,‬وصارت على إثر ذلك حين تضط ْر للوقوف مع صديقتها‬ ‫في العمل تتحاشى النظر إلى عينيها‪ ,‬ولم ترتاح من هذا الوسواس إال يوم‬ ‫داست على العدسة ودششتها‪ ,‬وتقدمت بطلب كتابي طويل عريض إلى‬ ‫مدير الشركة‪ ,‬تشرح فيه ظروفها ورغبتها في االنتقال والعمل في مكان آخر‪.‬‬

‫محمد زيدان‬

‫ أيها العجوز المجنون‪ ..‬متى تحدثني عن الموت‪..‬؟‬‫ّ‬ ‫ظل يث ّبت عينيه على ��لك النقطة الغائمة ‪ ،‬وكم أرهقتني‬ ‫محاوالت رصدها واستقصائها‪..‬‬ ‫قال‪:‬‬ ‫ سيحدثك الموت نفسه ‪ ،‬عنه ‪ ،‬ذات يوم… فال‬‫تستعجل‪..‬‬ ‫ً‬ ‫ لست مستعجال‪ ..‬أنا فقط أسألك…‬‫استلقى على الكرسي ساحب ًا عينيه من مدار الجذب‪..‬‬ ‫إلي‪ ..‬قال‪ :‬انظر… أنا ال أعرف‬ ‫لكز أطراف سهوته والتفت ّ‬ ‫شيئ ًا اسمه الموت‪ .‬بحثت عنه كثير ًا ولم أفلح في اإلمساك به‪،‬‬ ‫لكنني أعرف شيئ ًا واحد ًا‪ ،‬فقط‪ ..‬حين تضيق بك األشياء اذهب‬ ‫إلى أول مقبرة وادفن نفسك هناك‪..‬‬

‫(ص)‬ ‫نحو‬ ‫على‬ ‫الليلة‬ ‫هذه‬ ‫يعبرني‬ ‫ظل‬ ‫كنته‪..‬‬ ‫الذي‬ ‫الولد‬ ‫ٍ‬ ‫موصول‪..‬‬ ‫ لو كنت أعرف أنني سأكونك ذات يوم‪ ..‬النتحرت!‬‫(ي)‬ ‫الرجل الكبير الذي سأكونه‪ ..‬ظل يهرب مني بعيد ًا‪..‬‬ ‫يركض صارخ ًا وأصابعه في أذنيه‪:‬‬ ‫ إيااااااك إياك أن…‪!.‬‬‫(ص)‬ ‫العجوز الذي…‬ ‫العجوز… سقط ميت ًا حين بدأت أحدثه عني…!‬

‫وبعد!!‬

‫‪18‬‬

‫ُ‬ ‫التخط نحو القلق‬ ‫تمترس بحلمك‬ ‫وأنت ُ‬ ‫تفرش في القلب‬ ‫ظالال للمعاني التائهة !!‬ ‫‪......................‬‬ ‫ال تجلس في هدوئك‬ ‫المكابر وحيد ًا‬ ‫انثر نرجس الصمت هناك‬ ‫وتململ في سكون‬ ‫على مقربة من‬ ‫عشرات الفخاخ‬ ‫التي الترى!!‬

‫مفتاح العماري‬

‫رماد‬

‫(‪)1‬‬ ‫قبل قليل‬ ‫قال العاشق للمرأة الضائعة‪:‬‬ ‫سأجعلك خيالي الثري‬ ‫ومسافتي الالمعة‬ ‫سأعطيك صفة الموسيقا‪ ،‬ولغة الماء‬ ‫ليل‪ ،‬نجومه مرحة‬ ‫ولعينيك اقترح طمأنينة ٍ‬ ‫وعلى وسائدك أنثر األحالم بأجنحة واثقة‬ ‫لكي تكوني سيدة علو‬ ‫ما من ريح تقوى على هزّك‬ ‫أيتها الملكة‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫بعد قليل‪..‬‬ ‫قال الذئب ألمه األرملة‪:‬‬ ‫ثمة كلب في الريح‬ ‫كأنه يعني الخفة الماكرة‬ ‫أو الرغبة في العواء‬ ‫والجري بعيد ًا في مرايا التيه‬ ‫والمفازة الغامضة‬ ‫كأنه وهو ينأى‬ ‫ال أين له‬ ‫أو لغة أو فضاء‬ ‫يعوي وحيد ًا أيتها البالد‬ ‫حيث الريح العمياء‪،‬‬ ‫تنمو بنباح مكسور!!‬ ‫‪) 3 ( ‬‬ ‫بعد قليل أيض ًا‪..‬‬ ‫قال الجنود المسرحون‪:‬‬ ‫نحن رماد التجارب!!‬


‫لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية‬ ‫إعالن عن مناقصة عامة رقم (‪ )3‬لسنة ‪ 2013‬ميالدي‬

‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية عن رغبتها في طرح مناقصة عامة لغرض‬ ‫التعاقد مع جهة متخصصة لتوريد أجهزة تحاليل مختلفة األنواع خاصة بمختبرات األغذية واألدوية التابعة للمركز‬ ‫مع التركيب والتشغيل والتدريب وفق ًا لكراسة المواصفات المطلوبة من المركز ‪.‬‬ ‫كل األعمال المطلوبة مبينة بالتفصيل بكراسة العطاء وكذلك المواصفات الفنية والشروط العامة ‪.‬‬ ‫فعلى كافة الشركات المتخصصة والتي لديها الرغبة الصادقة في المشاركة وتمتلك الكفاءة والقدرة والخبرة‬ ‫السابقة والتخصص في هذا المجال ‪ ،‬التقدم لسحب مستندات العطاء من مقر لجنة العطاءات الفرعية بالمركز‬ ‫الكائن مقره بمدينة طرابلس ـ أبومشماشة ـ خلف مدرسة علي وريث ـ الدور األول ‪.‬‬ ‫وذلك خالل الفترة الواقعة من يوم اإلثنين الموافق ‪ 2013-11-4‬إلى يوم اإلثنين الموافق ‪2013-11-11‬م من‬ ‫الساعة ‪ 10:00‬وحتى الساعة ‪ ، 14:00‬وذلك بالتسليم المباشر لمندوبيها الذين يجب عليهم ملء نموذج االستالم‬ ‫من لجنة العطاءات بالعنوان المبين أعاله ‪ ،‬وذلك مقابل مبلغ مالي قدره (‪ )1000‬ألف دينار ليبي ‪ ،‬تدفع نقد ًا‬ ‫‪ ،‬أو بصك غير قابل للترجيع صادر عن أحد المصارف العاملة في ليبيا باسم مركز الرقابة على األغذية واألدوية‬ ‫واليسمح بسحب مستندات العطاء إال للمتقدمين ‪ ،‬القادرين على توفير المستندات المطلوبة وفق ًا للشروط‬ ‫التالية ‪:‬‬ ‫‪- 1‬أن يحوز المندوب المخول بسحب مستندات العطاء مستند رسمي صادر من الجهة التي يمثلها ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬إحضار مايفيد تخصص المتقدم وخبرته السابقة مدعمة بالمستندات الدالة على ذلك ‪.‬‬ ‫‪- 3‬صورة من رخصة مزاولة النشاط سارية المفعول ‪.‬‬ ‫‪- 4‬صورة من مستخرج رسمي حديث من السجل التجاري ‪.‬‬ ‫‪- 5‬صورة من شهادة قيد بالغرفة التجارية سارية المفعول ‪.‬‬ ‫‪- 6‬شهادة إثبات سداد الضريبة (سارية المفعول)‬ ‫‪- 7‬صورة من عقد التأسيس‪.‬‬ ‫‪- 8‬صورة من النظام األساسي ‪.‬‬ ‫تقدم العروض خالل ساعات الدوام الرسمي إلى لجنة العطاءات الفرعية بمركز‬ ‫الرقابة على األغذية واألدوية في موعد أقصاه الساعة‪ 14:00‬من يوم الخميس‬ ‫الموافق ‪.2013-11-21‬‬ ‫وألي استفسار يرجى مراجعة لجنة العطاءات بالمركز‬ ‫أو االتصال على هاتف ‪0213335162‬‬ ‫فـ ‪.0214443662‬‬ ‫لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫اإلعالن عن تجمع الخليج‬ ‫الجفرة الرياضي‬

‫املنتخب الوطني يبدأ تدريباته استعداداً لبطولة إفريقيا‬ ‫دخل المنتخب األول لكرة القدم يوم أمس‬ ‫الثالثاء بطرابلس يف أول تجمع تدريبي بقيادة‬ ‫م��درب��ه الجديد اإلسباني "خافيير كلمنتي"‬ ‫للتحضير للمشاركة يف بطولة إفريقيا للمحليين‬ ‫التي ستقام يف جنوب إفريقيا شهر يناير ‪2014‬‬ ‫واستدعى "كلمنتي" لهذا التجمع ستة وثالثين‬ ‫العبا للمشاركة يف التجمع التدريبي الداخيل وهم‬ ‫"محمد نشنوش وحمزة البرجي ويونس الشيباني‬ ‫وعيل سالمة وسراج الصويعي وأحمد المقصبي‬ ‫وأحمد سعد والمعتصم صبو وعبد القادر حويالت‬ ‫ومحمد الصناني ومروان المبروك ومحمد الشبيل‬ ‫ومؤيد القريتيل‪ ،‬كما تم استدعاء عبدالعاطي‬ ‫العباسي وأنيس سلتو ومحمد المنقوش ومحمد‬ ‫الغنودي ومحمد الغويل والمعتصم بالله‬ ‫أبوشناف ومحمود الحضيري وعبد الجواد رزق‬ ‫وأحمد التربي ‪ ،‬باإلضافة إىل أحمد العلواني‬ ‫وأحمد التاروغي ووليد السباعي وعبد الرحمن‬ ‫العمامي والمهدي المصري وهاشم دلة وفيصل‬ ‫البدري وصهيب أبوبكر وعبدالمعين خماج وسالم‬ ‫عبلو وعيل الطاهر ومحمد الترهوني وعبدالسالم‬ ‫الفيتوري ومعتز المهدي‪.‬‬

‫تم بمدينة سرت يوم السبت الماضي اإلعالن‬ ‫عن تجمع الخليج ‪ -‬الجفرة الرياضي ‪ ،‬والذي‬ ‫يضم يف عضويته ‪ 12‬نادي ًا رياضي ًا يف كل من ‪:‬‬ ‫سرت ‪ ،‬والجفرة‪ ،‬وخليج السدرة ‪ ،‬بغية النهوض‬ ‫بالنشاط الرياضي والثقايف واالجتماعي بين‬ ‫شباب هذه المناطق ‪ .‬وأقيم احتفال بهذا اإلعالن‬ ‫بمجمع قاعات سرت الكبرى ‪ ،‬حضره رئيسا مجلسي‬ ‫الرياضة بسرت والجفرة ‪،‬ورؤس��اء األندية بكل‬ ‫من‪ :‬الجفرة ‪ ،‬وس��رت‪ ،‬وخليج السدرة ‪ ،‬ورؤساء‬ ‫االتحادات الرياضية الفرعية بهده المناطق ‪،‬وعدد‬ ‫من المهتمين بالمجال الرياضي والثقايف والجفرة‬ ‫وخليج السدرة‪ .‬وقال رئيس محلس الرياضة بسرت‬ ‫السيد " محمد عطية "‪ :‬إن هذا اإلعالن يهدف‬ ‫إىل تنظيم االتحادات الفرعية يف هذه المناطق‬ ‫ومعالجة جميع اإلشكاليات التي تعاني منها هذه‬ ‫األندية ‪ ،‬وكذلك إقامة أنشطة رياضية واجتماعية‬ ‫للشباب يف مختلف المجاالت ‪ ،‬وأك��د السيد "‬ ‫عطية " ‪ -‬لمراسل وكالة األنباء الليبية بسرت ‪-‬‬ ‫أن هذا اإلعالن يتضمن كذلك عدة لوائح تنظم‬ ‫عمله منها ‪ :‬الالئحة المالية واإلدارية ‪ ،‬وتنظيم‬ ‫المسابقات بين شباب المناطق المذكورة ‪.‬‬

‫انتظروا قريب ًا ‪..‬‬

‫عمل كبري يف صالح ملف ليبيا ‪2017‬‬

‫عقد بمقر وزارة الشباب والرياضة بطرابلس األحد‬ ‫الماضي اجتماع مهم جمع وزير الشباب والرياضة‬ ‫السيد عبد السالم اغويلة ‪ ،‬وع��دد من مسؤويل‬ ‫اإلدارات بالوزارة ونخبة من الخبراء يف المجال‬ ‫الشبابي والرياضي للتعرف عىل آخر المستجدات‬ ‫حول ملف تنظيم ليبيا للبطولة اإلفريقية لألمم‬ ‫لكرة القدم عام ‪ 2017‬م ‪.‬ومن المنتظر أن تشهد‬ ‫األيام المقبلة القريبة عم ًال كبير ًا يف صالح ملف‬ ‫ليبيا ‪ . 2017‬ويف نفس السياق قامت يوم األحد‬ ‫الماضي وزارة الشباب والرياضة بتوقيع عدد‬ ‫من العقود مع عدد من الشركات لتعشيب أكثر‬ ‫من ‪ 98‬ملعب ًا يف جميع مدن ليبيا بحضور وكيل‬

‫ديوان الوزارة السيد‪ /‬إبراهيم شاكة رئيس لجنة‬ ‫العطاءات ‪ ،‬ومدير الشؤون اإلدارية السيد عصام‬ ‫البوزيدي مدير اإلدارة المالية عمر الككيل ومدير‬ ‫إدارة المتابعة ‪ ،‬السيد أسامة سميو ‪ ،‬والمهندس‬ ‫نوري بلقاسم من إدارة المشروعات بالوزارة ‪.‬وقد‬ ‫عقدت لجنة العطاءات الخاصة بتعشيب المالعب‬ ‫اجتماع ًا يوم األحد بمقر الوزارة مع عدد ‪ 23‬شركة‬ ‫محلية ‪ .‬و قد تم االتفاق عىل تحديد موعد توقيع‬ ‫العقود لبداية العمل يف تعشيب عدد ‪ 98‬ملعب‬ ‫كرة قدم يف كل المدن الليبية ‪.‬وسيتم خالل الفترة‬ ‫المقبلة يف إنشاء عدد من الصاالت الرياضية يف‬ ‫عدد من المناطق الليبية ‪.‬‬

‫الجمعة تنطلق أوىل مباريات األسبوع السادس للدوري‬

‫تنطلق يوم الجمعة القادم مباريات األسبوع‬ ‫السادس للمجموعتين األوىل والثانية من‬ ‫مرحلة ذهاب دوري الدرجة األوىل لكرة القدم‬ ‫وفيما ييل جدول المباريات ومواعيدها ‪:‬عىل‬ ‫النحو التايل ‪- :‬‬ ‫ الجمعة ‪ 8‬نوفمبر ‪ /‬النجمة × األهيل‬‫بنغازي ‪ ،‬بملعب شهداء بنينة الساعة‬ ‫(‪ )16.00‬مساء ‪( ،‬ضمن المجموعة الثانية)‪،‬‬ ‫ االتحاد × دارنس ‪ ،‬بملعب طرابلس الدويل‬‫الساعة (‪ )16.00‬مساء (ضمن المجموعة‬ ‫الثانية) ‪.‬‬ ‫السبت ‪ 9‬نوفمبر ‪ /‬التحدي × األولمبي‬‫بملعب شهداء بنينة الساعة (‪)15.00‬‬ ‫مساء (ضمن المجموعة الثانية)‪ - ،‬الشط‬ ‫× الوحدة ‪ ،‬بملعب طرابلس الدويل الساعة‬

‫(‪ )16.00‬مساء (ضمن المجموعة‬ ‫الثانية( ‪.‬‬ ‫األحد ‪ 10‬نوفمبر‪ /‬األخضر× الهالل‬‫بملعب شيخ الشهداء البيضاء الساعة‬ ‫(‪( )14.30‬ضمن المجموعة األوىل)‬ ‫ السويحيل× المدينة ‪ ،‬بملعب‬‫مصراتة الساعة (‪( )16.30‬ضمن‬ ‫المجموعة األوىل)‪ - ،‬األهيل طرابلس‬ ‫× النصر ‪ ،‬بملعب طرابلس الدويل‬ ‫الساعة (‪( ، )16.30‬ضمن المجموعة‬ ‫األوىل) ‪.‬‬ ‫االثنين‪ 11‬نوفمبر ‪ /‬الترسانة ×‬‫خليج سرت ‪ ،‬بملعب طرابلس الدويل‬ ‫الساعة (‪ ،)16.30‬م��س��اء (ضمن‬ ‫المجموعة األوىل) ‪.‬‬

‫األهليان يتصدران دوري الكرة حتى األسبوع الخامس‬

‫أسفرت تراتيب فرق المجموعتين األوىل والثانية‬ ‫ـ بعد اختتام مباريـــات األسبوع الخامس من دوري‬ ‫الدرجة األوىل الليبي لكرة القــــــدم للموسم الرياضي‬ ‫‪ 2014/2013‬م عن تصدر فريقي األه�لي طرابلس‬ ‫واألهيل بنغازي فيما سجلت قائمة الترتيب العام وقوع‬ ‫فريق الترسانة والوحدة يف آخر الترتيب ‪ ،‬وفيا ييل‬ ‫الترتيب العام للفرق من خالل المجموعتين ‪:‬‬ ‫ المجموعة األوىل (أ) ‪ :‬األه�لي طرابلس ‪ 11‬نقطة‬‫المدينة ‪ 9‬نقاط ‪ ،‬السويحيل‪ 9‬نقاط ‪ ،‬الهالل ‪ 8‬نقاط‬ ‫النصر ‪ 8‬نقاط ‪ ،���األخضر ‪ 4‬نقاط ‪ ،‬خليج سرت نقطتان‬ ‫القدم للمجموعة الثانية ‪ ،‬وبهذه النتيجة رفع فريق الترسانة نقطة واحدة ‪.‬‬ ‫السويحيل رصيده من النقاط إىل (‪ )9‬نقاط بينما بقي ‪ -‬المجموعة الثانية (ب)‪ :‬األهيل بنغازي ‪ 13‬نقطة‬ ‫فريق الترسانة بنفس رصيده السابق بنقطة واحدة دارنس ‪ 8‬نقاط ‪ ،‬االتحاد ‪ 8‬نقاط ‪ ،‬األولمبي ‪ 6‬نقاط‬ ‫يف آخر ترتيب هذه المجموعة ‪.‬‬ ‫التحدي ‪ 6‬نقاط النجمة ‪ 4‬نقاط ‪ ،‬الشط ‪ 4‬نقاط ‪،‬‬ ‫الوحدة ‪ 4‬نقاط ‪.‬‬

‫فوز مهم للسويحلي على مضيفه الرتسانة‬

‫حقق فريق السويحيل ف��وز ًا مهم ًا عىل نظيره‬ ‫الترسانة بنتيجة ( ‪ ) 1-2‬يف المباراة التي أقيمت‬ ‫مساء االثنين بملعب طرابلس ال��دويل يف ختام‬ ‫مباريات األسبوع الخامس من ال��دوري الليبي لكرة‬

‫‪20‬‬

‫بنغازي تحتضن ملتقى قدامى الرياضة يف ليبيا‬ ‫انطلق السبت الماضي بمدينة بنغازي وتحت رعاية وزارة الشباب والرياضة الملتقى الثاني لقدامى الرياضة يف ليبيا ‪ ،‬بمشاركة‬ ‫أكثر من ثالثين رابطة لقدامى الرياضيين من شرق وغرب وجنوب والمنطقة الوسطى بليبيا ‪ ،‬وشهد كذلك حضور رؤساء الوفود‬ ‫المشاركة ببطولة األندية العربية لكرة السلة ببنغازي ورئيس مجلس الرياضة بالمدينة السيد "مصطفى الدينايل "‪ ،‬ومندوب‬ ‫عن الجامعة الدولية ‪ ..‬وتقدم الحضور السيد "عوض عون" وكيل الوزارة بالمنطقة الشرقية ‪ ،‬ويهدف الملتقى إىل مناقشة‬ ‫مشروع النظام األساسي المقدم من روابط المنطقة الشرقية وتشكيل لجنة قانونية مصغرة لوضع النظام األساسي يف إطاره‬ ‫القانوني ‪ ،‬وقد نوقش يف الجلسات مجموعة من المحاور أهمها ‪ :‬اللوائح االنتخابية وانتخاب مجلس إدارة وجمعية عمومية‬ ‫للرابطة عىل مستوى ليبيا ‪ ،‬وستتخلل الملتقى مجموعة من الفقرات الفنية والثقافية ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 2‬حمرم ‪ 1435‬هـ املوافق ‪ 6‬نوفمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)304‬‬

‫دوري أبطال أوروبا‪..‬‬

‫برشلونة يواجه امليالن يف لقاء أوروبي كبري‬ ‫يستقبل متصدر التريتب اإلسباني نادي برشلونة ضيفه‬ ‫نادي الميالن الذي يمر بمراحل ال يسحد عليها وذلك مساء اليوم‬ ‫األربعاء عىل ملعب الكامب نو ضمن الجولة الرابعة واألوىل‬ ‫من مرحلة اإلياب لحساب المجموعة الثامنة من مسابقة‬ ‫دوري أبطال أوروب��ا لكرة القدم ‪.‬يدخل النادي الكتالوني‬ ‫اللقاء وهو يف المركز األول يف ترتيب مجموعته إذ يملك ‪7‬‬ ‫نقاط بعد فوزه يف المباراة األوىل عىل نادي اياكس الهولندي‬ ‫بأربعة أهداف مقابل الشيء ‪ ،‬يف لقاء شهد تسجيل الهداف‬ ‫األرجنتيني ليونيل ميسي عىل الثالثية‪ ،‬كما جاء بثالث نقاط‬ ‫صعبة من اسكتلندا بفوز عىل سيلتك بهدف وحيد ‪ ،‬قبل أن‬ ‫يتعادل خارج الديار أمام نادي الميالن بهدف مقابل هدف‪،‬‬ ‫كما يحتل المركز األول يف تريتب الدوري المحيل ويأتي من‬ ‫فوز شاق عىل أرضه أمام جاره الل ّدود نادي إسبانيول بهدف‬ ‫مقابل الشيء بفضل المهاجم التشييل اليكسيس سانشيز‬ ‫الذي يشهد تألق ًا الفت ًا يف المباريات األخيرة من الليغا ‪.‬‬

‫نابولي يستضيف مارسيليا ملواصلة املسرية‬ ‫يستقبل ن��ادي ن��اب��ويل اإليطايل‬ ‫ضيفه نادي مارسيليا الفرنسي اليوم‬ ‫عىل ملعب السان باولو ضمن الجولة‬ ‫الرابعة واألوىل من مرحلة اإلياب ضمن‬ ‫المجموعة السادسة من مسابقة دوري‬ ‫أبطال أوروبا لكرة القدم ‪.‬يدخل النادي‬ ‫اإليطايل اللقاء وهو يف المركز الثالث‬ ‫برصيد ستة نقاط بفارق األه��داف‬ ‫عن المتصدر نادي اآلرسنال ‪ ،‬ويأتي‬ ‫بعد ف��وزه يف الجولة الماضية من‬ ‫الكالتشيو عىل ضيفه نادي كاتانيا‬ ‫بهدفين مقابل هدف ‪.‬ويحتل نادي‬ ‫الجنوب المركز الثالث يف ترتيب‬ ‫الكالتشيو برصيد ‪ 28‬نقطة بفارق ‪3‬‬

‫نقاط عن المتصدر نادي روما ‪ ،‬وتضع‬ ‫جماهير النادي آمالها عىل المهاجم‬ ‫األرجنتيني هيغواين والجناح اإلسباني‬ ‫جوزيه كاليخون مع تحركات قائد‬ ‫الفريق السلوفاكي ماريك هامسيك‬ ‫‪.‬وسيغيب عن صفوف النادي اإليطايل‬ ‫الظهير األيمن ميستو بداعي اإلصابة‬ ‫‪.‬ويف المقابل يدخل النادي الفرنسي‬ ‫اللقاء وه��و يف المركز األخ��ي��ر من‬ ‫المجموعة من دون أي نقطة بعد‬ ‫تعرضه للثالث هزائم منها اثنتان عىل‬ ‫أرضه الفيلودروم ‪ ،‬كما يحتل المركز‬ ‫الخامس برصيد ‪ 18‬نقطة ويأتي من‬ ‫تعادل أمام رين بهدف لمثله ‪.‬‬

‫بروسيا دورتموند يستقبل اآلرسنال يف لقاء ساخن‬ ‫يستقبل نادي بروسيا دورتموند األلماني ضيفه نادي اآلرسنال االنجليزي اليوم‬ ‫عىل ملعب سيغنال ايدونا بارك ضمن الجولة الرابعة واألوىل من مرحلة اإلياب‬ ‫لحساب المجموعة السادسة لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ‪.‬يدخل النادي‬ ‫األلماني اللقاء متسلح ًا بقوة جماهيره وملعبه ويحتل المركز الثاني يف ترتيب‬ ‫البوندسليغا برصيد ‪ 28‬نقطة بفارق نقطة واحدة عن حامل اللقب ومتصدر الترتيب‬ ‫بايرن ميونخ ‪.‬ويأتي من فوز كاسح عىل أرضه أمام نادي شتورتغارت بستة أهداف‬ ‫مقابل هدف وحيد يف لقاء شهد تألق الهداف البولندي روبيرت ليفاندوفيسكي‬ ‫الذي بصم عىل الثالثية ‪.‬ويف الناحية األخرى يدخل النادي اللندني اللقاء لرد اعتبار‬ ‫هزيمة الذهاب أمام منافسه المباشر بهدفين مقابل هدف ‪ ،‬ويحتل الغانز المركز‬ ‫الثاني برصيد ‪ 6‬نقاط بفارق األهداف عن النادي األلماني ‪.‬كما يحتل المركز األول‬ ‫يف ترتيب البريميرليغ برصيد ‪ 25‬بعد فوزه عىل ضيفه نادي ليفربول بهدفين‬ ‫مقابل الشيء وتوسيع الفارق معه ومع جاره تشيلسي إىل خمسة نقاط ‪.‬‬

‫األندية الربيطانية ‪ ..‬وسوق االنتقاالت الشتوية‬ ‫تزداد وتيرة اإلشاعات المرتبطة بسوق االنتقاالت الكروية الشتوية مع اقترابنا‬ ‫من يناير المقبل وتسعى العديد من الفرق األوروبية الكبرى الستغالل السوق‬ ‫المقبلة من أجل سد الثغرات التي تم مالحظتها طوال مشوار تلك الفرق يف الفترة‬ ‫الماضية وسوف نستعرض معا أبرز ماتحدثت به الصحف البريطانية هذه األيام‬ ‫فيما يتعلق بهذا الشأن‪ .‬ونبدأ من الميرور البريطانية حيث قالت‪:‬‬ ‫تشيلسي يراقب جناح بنفيكا الشاب الزار ماركوفيتش‬ ‫ ـ ‬ ‫البالغ من العمر ‪ 19‬عاما والعب خط وسط اإلنتر ميالنو بيدرو ديلجادو البالغ من‬ ‫العمر ‪ 16‬عاما‪.‬‬ ‫نيوكاسل يف صراع من أجل منع انتقال العبه الفرنسي يوهان كاباي‬ ‫ـ ‬ ‫لروما اإليطايل يف يناير المقبل‪.‬‬ ‫موناكو الفرنسي حريص عىل التعاقد مع مفاجئة الدوري‬ ‫ ـ ‬

‫‪21‬‬

‫االتحاد االنجليزي يوجه اتهاما إىل "ريرت"‬

‫وجه االتحاد االنجليزي لكرة القدم اتهاما إىل ساشا ريتر مدافع فولهام‬ ‫باإلتيان بسلوك عنيف بعد التحام مع عدنان يانوزاي العب مانشستر يونايتد‬ ‫رغم أن حكم المباراة لم ير الواقعة‪.‬وبات األلماني ريتر أول العب يتم توجيه‬ ‫اتهام إليه بأثر رجعي وفقا لمشروع للتعامل مع الوقائع التي لم ترها أطقم‬ ‫الحكام‪ .‬وبدا واضحا أن ريتر وطأ بقدمه العب يونايتد أثناء مباراة فاز بها‬ ‫مانشستر يونايتد ‪ 1-3‬يوم السبت الماضي‪ .‬ووفقا للقواعد الجديدة فإنه يتم‬ ‫االستعانة بثالثة حكام بارزين سابقين وليس حكام المباراة لفحص الواقعة‬ ‫وتحديد ما إذا كان يتعين اتخاذ إجراء‪ .‬وقال االتحاد بموقعه عىل االنترنت‬ ‫االثنين الماضي "كي يتم توجيه اتهام يجب أن يتفق األعضاء الثالثة يف‬ ‫اللجنة عىل أنها كانت مخالفة تستحق بطاقة حمراء‪" .‬وأض��اف" يف هذه‬ ‫الواقعة رأت اللجنة بإجماع اآلراء أنها بمثابة سلوك عنيف‪" .‬وأمام ريتر حتى‬ ‫الساعة ‪ 1800‬بتوقيت جرينتش للرد عىل االتهام‪.‬‬

‫ملاذا رفض ميسي االنتقال إىل الريال ؟‬ ‫ىف ي��وم الثامن‬ ‫ع��ش��ر م��ن أك��ت��وب��ر‬ ‫ال��م��اض��ي طالعتنا‬ ‫ص��ح��ي��ف��ة ال��ب��ي��ل��د‬ ‫األلمانية والعديد‬ ‫م������ن ال���ص���ح���ف‬ ‫األوروب����ي����ة بخبر‬ ‫م��ف��اده أن شركة‬ ‫ادي���داس األلمانية‬ ‫ق�����دم�����ت ع���رض���ا‬ ‫ضخما عىل الهداف‬ ‫األرجنتيني "ليونيل‬ ‫م��ي��س��ى" للرحيل‬ ‫لفريق أوروبي كبير‬ ‫ترعاه الشركة خالل‬ ‫ال��ص��ي��ف الماضي‬ ‫م��ع التكفل بدفع‬ ‫نصف قيمة الشرط‬ ‫ال��ج��زائ��ي الموجود‬ ‫يف ع����ق����ده م��ع‬ ‫ال��ن��ادي الكتالوني‬ ‫وي��ت��ك��ف��ل ال��ن��ادي‬ ‫الذي سيختاره ميسي بالنصف الثاني‬ ‫باإلضافة ل��ـ‪ % 40‬زي��ادة عن راتبه‬ ‫الجديد الذي يحصل عليه برشلونة‪.‬‬ ‫وق���د ك��ش��ف��ت ص��ح��ي��ف��ة ال��م��ون��دو‬ ‫الكتالونية عن الثالثة ف��رق التي‬ ‫عرضتها شركة أديداس األلمانية من‬ ‫أجل رحيل ميسي إليها ىف الصيف‬ ‫وه��ي أن��دي��ة ري��ال م��دري��د اإلسبانى‬ ‫وبايرن ميونيخ األلماني وتشيلس‬ ‫اللندني خصوصا وأن فلورنتينو بيريز‬ ‫رئيس ريال مدريد كان يتوق إلجراء‬ ‫مثل هذه الصفقة الضخمة تعويضا‬ ‫لفشله الذريع يف استقطاب النجم‬

‫البرازييل نيمار ال��ذي فضل الرحيل‬ ‫لبرشلونة يف نهاية المشوار وبارك‬ ‫بيريز الخطوة التي تطلعت إليها‬ ‫أدي���داس ولكن يف نهاية المطاف‬ ‫رفض ميسي العرض المغري حيث‬ ‫أكد أنه من المستحيل ترك برشلونة‬ ‫الذي فتح له أبوابه وهو يف سن ‪13‬‬ ‫عاما من عمره وجعله أفضل العب يف‬ ‫العالم أربع مرات متتالية ويف حال‬ ‫أن غادر برشلونة فلن تكون الوجهة‬ ‫بحسب تصريحات البيلد األلمانية‬ ‫والموندو الكتالونية لريال مدريد‬ ‫الغريم التقليدي لبرشلونة‪.‬‬

‫اإلنجليزي سيدو بيراهينو نجم ويست بروميتش البيون‪.‬‬ ‫جيرمان ديفو يعلن عن رغبته يف الرحيل لويستهام اإلنجليزى إذا رحل‬ ‫ ‬ ‫عن توتينهام يف يناير المقبل‪.‬ونستعرض باقي الصحف البريطانية األخرى‪:‬‬ ‫ـ ليفربول ينافس توتينهام من أجل الحصول عىل نجم برشلونة الشاب سيرجي‬ ‫روبيرتو مقابل ‪ 20‬مليون جنيه إسترلينى( دييل ستار )‪.‬‬ ‫ـليفربول عىل استعداد لبيع حارس المرمى بيبي رينا إىل برشلونة مقابل ‪ 5‬مليون‬ ‫جنيه استرليني‪ ( .‬دييل اكسبرس )‬ ‫ـ آرسنال مازال يأمل يف توقيع مع هداف ليون الفرنسي البالغ من العمر ‪ 22‬سنة‬ ‫كليمنت جرينير يف يناير المقبل‪ ( .‬دييل اكسبرس )‬ ‫ـ إيفرتون اينافس نابويل من أجل الحصول عىل توقيع نجم وسط بورتو فرناندو ‪.‬‬


22

ájOÓ«e 2013 Ȫaƒf 6 ≥aGƒŸG `g 1435 Ωôfi 2 AÉ©HQ’G HQ áãdÉãdG ãdÉãdG áæ°ùdG ùdG

(304) Oó©dG

ŊøňĄŃņŃŅŜŔŃýōĎćîĻîĻ ôŇŎŀėĎñĊœŐŀīŅŎļŔē

ĘŤĘŤ ŸijķĘťſķ ǫſĹėĸěŨė ĴŤč ŷšſĸŜůčǪĘōſǤėůǟƀŭŨėŮĩŰŰ ĞŰŹũŀĸĚ ĞƼƼŭƼƼſĺƼƼŵ ŖƀōġĽſſ ǩŔ ĊĘƼƼŕƼƼĚķǢė ūŹƀŨė ƁŰĘěļǤėė ŲŭňŹƼƼƼŰĜƼƼƼŬĘƼƼƼŤĜƼƼŕƼƼũƼƼŬ žķŸij ğĘŔŹŭĩŬ ğĘĽŜĘűŬŬ ĘŤĘŤŧĘƼƼƼŠŸȟĘƼƼƼƼƼĚŸķŸčŧĘƼƼōƼƼĚč ŖŠŹŬ ĘŶũšŰ ğĘƼƼĭƼƼſĸƼƼŅƼƼĠ ǝ ůǟƀŭŨė  ĘƀŨĘōſđ ŧŹěĠŹŜ ĴƀŔėŹŭŨėǝĸŶőſŸĸƀěŤŢſĸŜ ŲŬ ħĸıƀļ ŷŰč ŢĤčŸȟźĸěťŨė ŢſĸŝŨė ūĘƼƼŬč ŮũőŭŨė ŢŝűŨė śĘňčŸȟŷňķčǝŸƁŰŹŨĘġťŨė ĴŔčůčĴſķčǞǫſĹėĸěŨėŮĩűŨė ŢĤėŸƁűťŨȟĊƁŀžĎĚĸƀŵĘŭĩŨė ƁōıĠ ǩŔ ůǟƀŭŨė ĝķĴƼƼŠ ŲŬ ŲŬ ħŸĸƼƼƼıƼƼƼŨėŸȟ ĞěšŕŨė ųĶƼƼŵ ķĘŀčŸȟĞƀěũĽŨėĪĔĘġűŨėĞũĽũļ ůčǨđŢĚĘĽŨėĴſķĴŬŧĘſķĜŔǞ ĝėķĘěŬǝŷŨŹšſĘŬĢěĤčŷšſĸŜ ƁġŨėŸ ĞŰŹũŀĸĚ ŖƼƼŬ ęĘƼƼŵĶƼƼŨė .1-1 ƁĚĘĩſǤė ŧijĘŕġŨĘĚ ĢŶġŰė ŲŬ ƁŰĘŕſ ůǟƀŭŨė ůč ĸŤĶſ  žķŸĴƼƼƼƼŨė ǝ ĞěƀıŬ ĪƼƼĔĘƼƼġƼƼŰ ĺŤĸŭŨė Ūġĭſ ĦƀĬȟ ǪĘōſǤė ĞōšŰ12ĴƀńĸĚ11ŧė

á°VÉjôdG

ƁšſĸŜǤėijĘĭĠǞėĞšŜėŹŭĚ

ŅŎĿōîĸÎí ŅŎŅŎĿ ŎĿōĿōîōîĸîĸÎĸÎÎíðĬ ðĬŀ ðĬŀŃ ĬŀŃŀŃŐŀŐŀī ŐŀīĽî ŀīĽîĤ ĽîĤñ îĤñŗí Ĥñŗñŗíŗíőč őčō őčōĉ čōĉōĉŒëŒŒëîëîŌŇ ëîŌîŌŇŌŇðĬ ðĬŀ ðĬŀœ ĬĬŀœŀœőĎĜÎí ŀœőőĎĜ ĎĜÎí ĎĎĜÎ ĜÎÎíŒŀ ŒŒŀŋŀŋŗí ŀŋŗí ŀŋŗ ŋŗŗíí ŮŠĸŨė ǫŵǢė ŪŭĭſŸ ȟķŹŶŭĩŨė ķŹʼnĬ ǝŸ ĝĸŵĘšŨĘĚ Ŗěļ ĴƀńĸĚ ĜšũŨė ĹėĸƼƼĬđ ğėĸƼƼŬ ijĴƼƼŔ ǝ ƁļĘƀšŨė ŖĽĠǝĞĽŬĘıŨėĝĸŭũŨĜšũŨĘĚĹŹŝũŨŖũōġſŸğėĸŬ ŲƀĠėķĘěŭŨė œŹŭĩŬ ǝ ĺĔĘŝŨė ŪŵĎġƀļŸ ȟğėŹűļ ęĸřŭŨĘĚ ĞſĴŰǣŨ ŮŨĘŕŨė ĻĎŤ ǝ ĘƀšſĸŜđ ŪƀĥŭġŨ ŪěšŭŨėĸŶŁŨė

ǫŵǢė ŧĘƼƼŠŸ ȟƁňĘŭŨė ĢěĽŨė ūŹƼƼſ 1-1 ęĘŵĶŨė ƁšſĸŜǤė ijĘĭĠǞė ĞšŜėŹŬ ůđ ĢŰĸġŰǤė ǩŔ ŷ੬ŭĚ ůŹŨŸĘšŭŨė ijĘġļč ĞűſĘŕŭŨ ĞűĩŨ Ūļķč ĘŬĴŕĚ ğĊĘĨ ǝŮļŹŭŨėėĶŵŷĠĘſķĘěŬŇŹİǫŵǢėijĘġŔėŸęĸŕŨė ǨđŪńŹġſůčŪěŠĞŰŹĩŨėĜŕũŬǩŔŧĘōĚǢėžķŸij ijŹĨŹŭŨė ĜŕũŭŨė ǩŔ ƁĔĘŶűŨė ĊĘšũŨė ĞŬĘŠĒĚ şĘŝĠė

ĜšŨ ŲŔ ŖŜėĴŭŨė žĸŅŭŨė ǫƼƼŵǢė žijĘűŨė ŧĘƼƼŠ ƁšſĸŜǤėijĘĭĠǞėůđūĴšŨėĝĸťŨĘƀšſĸŜđŧĘōĚčžķŸij žķŸijƁĔĘŶŰęĘſđĝėķĘěŬĞŬĘŠđǩŔŢŜėŸśĘťŨė ůŹŨŸĘšŭŨėĜŕũŬǩŔľĠĸſĘĚŸĴŰǞķŸčūĘŬčŧĘōĚǢė ŪěšŭŨėĴĬǢėūŹſĝėķĘěŭŨėĞŬĘŠđķĸšŭŨėŲŬŸȟęĸŕŨė ĝėķĘěŬ ǝ ĘƀšſĸŜđ ęŹűĨ ǝ ǫŵǢė ŧijĘŕĠ ĘŬĴŕĚ

ðĬŀÎí ýč††ćō ľ†††ćíĉ ŊăîĴļĿ ŁĎ††ļ††œ ĽíĊ†††Ŕ†††ñã ŮŔĴƀļžĶŨėȟƁġƀŰėĹĸƀƀŜĘİƁűƀġűĨķǢė ŹŁġŨĘťŨėĜŔǟŬǝ œŹěļǢėėĶŵĞſĘŶŰ ŪŝĬǝţķĘŀȟůĘŌĸĽŨėŇĸŬĴňĞũŭĬ ūĴšŨė ĝĸŤ ūŹĩŰ ŞũġıŬ ĝĺĔĘĩŨė ŮƀũĽĠ žijĘŰľƀĔķŮŶűƀĚȟĞƀŨĘōſǤėĞňĘſĸŨėŸ ǫƀƀŰčĘſķĴŰčȟĻŹġűŜŹſ

ůǢŷĠĸļčŮŔijŧǟİŲŬŸȟğĘĚŹŕŅŨėŸ ĘŔijŸĊƁŀŪŕŜŷűťŭſǞųĴĬŸůĘĽŰǤė ĢŰĘŤŹŨŽġĬȟīĘŝťŨėĝķŸĸňǨđŖŜėĴŭŨė ŪńėŹĠůčŮŶŭŨėŲŬ0.1īĘĩűŨėĞěĽŰ ĞěĽŰ ĢŰĘŤ ŹŨ ŽġĬ ĝĘƀĭŨė ǝ ůĘŭſǤė ĜŔǟŨėĝĺĔĘĩŨėŮũļȟĞŬĴŕűŬŸĴěĠŪŬǢė

ĴŕĚ ĜŔǟŭũŨ ijĘŔ žĶŨė ȟƁĽŰĸŝŨė ūĴšŨė ǝƁŰĘŌĸļūķŸǩŔĜũřġŨėǝŷĬĘĩŰ ŷšſĸŜ śŹŝń ǝ ůĘƼƼŤ ĘŬĴűŔ ȟĴěťŨė ŧėĴƀĚč ĴŤčŸ ȟƁŰĘěļǤė ĞŰŹũŀĸĚ ŢĚĘĽŨė ŷĠĸěİ ůč ĝĺĔĘĩŨė ŮƀũĽĠ ŪŝĬ ŧǟƼƼİ ğĘŠŹŕŭŨė ǩƼƼŔ ĜũřġŨė ǝ ĢŭŵĘļ

ƁĽŰĸŝŨė ĽŰĸŝŨė ŹŤĘŰŹŬ ŢſĸŜ ĜŔǞ ŮũĽĠ ƁġƀŤĘŜĝĺĔĘĨŹŰǟƀŬǝŧėĴƀĚčŦſķđ ƁġƀŤĘŜĝĺĔĘĨŹŰǟƀŬǝŧėĴƀĚčŦſķđđ ůŹŕġŭġſ Źŕġŭġſ ŲſĶŨė ŲƀěŔǟŨ ĮűŭĠ ƁġŨė ƁġŨŨėė ȟĜŕũŭŨė ĜŕũŭŨė ħķĘİŸ Ūİėij ūėĺġŨǞĘĚŸ ĊǞŹŨĘ ĊǞŹŨĘĚĘĚ Źũũſij ũſij ĘġſĹĘĨ Ğŝƀĭń ĝĺĔĘĩŨė ĢŬĴŠ ĴŠ ĝĸŤĜŔǟŨĞƀŨĘōſǤėĞƀňĘſĸŨė ŤĜŔǟŨĞƀŨĘōſǤėĞƀňĘſĸŨė  ğķŹěļ ěļ

ĢŠŹŨė ǝ ĝĹĘġŭŭŨė ĞŬķŹŝŨė ĜĬĘń ĜƼƼŔǟƼƼƼŨŨėŨė ģĴĭĠ ģĴĭĠ ĴĭĭĠ ųėŹġĽŬ ŲŔ ĘŰŸĸƀŜ Ļǟƀŵ ŢſĸŜ ŖŬ ƁŰŹĠ ĘŤŹŨ ĘŤŹŨ ĘŤĘŤŹ ŤŹŨ ŹŨ ǪĘĭŨė ǪĘĭŨ ĘĭĭŨŨė ĞĨķĴŨėžķŸĴŨĘĥƿ ſĴĬĴŔĘŅŨėŢſĸŝŨėŖŬĸőűũŨĢŝŨčŸĴƀĩŨė ĢŝŨ Ģŝ ĢŝŨčŸĴƀĩŨė ŝŨŨčŸ Ĵƀ Ĵƀĩ ƀĩŨ ĩŨŨė IJƀŰŹƀŬůĸſĘĚŮĩŰĹĸĬčȟęĘƀŘŧŹŌĴŕĚĞƀŨĘōſǤėǨŸǢė IJƀŰŹƀŬůĸſĘĚŮĩŰ IJƀŰ IJƀ ƀŰŰŹƀŬ ŹƀƀŬ ůĸ ůĸſĸſĘſĘĚĘĚ Ůĩ ŮĩŰ ĩŰ Ęōſ Ęō ĘōſǤėǨŸǢė ōſǤ ſǤǤė ǨŸ ǨŸǢ ŸǢǢė ĘŶƀŜ ĘŶƀ ĘŶ ŶƀŜ ƀŜ ţķĘƼ ţķĘķĘƼĘƼƼŀ ğĘſķĘěŬ ţķ ğĘſķ ĘſſķĘķĘěĘěŬ ěŬ 8 ǝ śėĴƼƼŵč 5 ŢĚĘĽŨėė ĘűƀġŰķŹƀŜŸ ĘűĘűƀ űƀġ ƀġŰġŰķŰķŹ ķŹƀ ŹƀŜ ƀŜŜŸ ĞũŬĘŤśėĴŵč7ƼŨŷġŔĘűŅŨĞŜĘňđŮļŹŭŨėėĶŵĘŰŸĸƀŜŖŬ ĞũŬĘŤśėĴŵč ĞũŬ Ğũ ũŬŬĘŤś ĘŤ śėĴėĴŵ Ĵŵŵč 7 ƼŨŷ Ũŷ ĶŵĘŰĘŰŸ Ķŵ ĶŵĘŰŸĸƀŜŖŬ ŰŸĸ ŸĸƀĸƀŜ ƀŜ ŖŬ ȟųĸŭŕĚĜŔǟŨĞŁŵĴŬŲŬĸĥŤč ȟųĸŭŕĚĜŔǟŨĞŁŵĴ ȟųĸųĸŭ ĸŭŕ ŭŕĚ ŕĚĜŔ ĜŔŔǟŨĞŁ ǟŨ ĞŁŵ ŁŵŵĴ Ęƿ ŬĘŠķčĸěġŕĠĘŬƁŵŸŷŠĘŜĸŨ ƁŵŸŷŠĘŜĸŨ ƁŵŸ Ɓŵ ŵŸŷŠ ŷŠŠĘŜĸ ĘŜŜĸŨĸŨ ŧŸǢė ŧŸǢ ŧŸ ŸǢǢė śĴŶŨė śĴŶŨ ĴŶŶŨŨė ŪƀĩĽĠŸ ŪƀĩĽĠ Ūƀĩ Ūƀ ƀĩĽ ĩĽĠ ĽĠ 1-2 ĘŰŸĸƀŜ ķĘŅġŰė ĴŕĚ ŕĚ ƁŰŹĠ ƁŰŹ ƁŰ ŰŹĠ ŹĠ ŧĘŠ ŧĘŠ ŲťŨŸȟĜĩſĘŭŤĘŰŸĸƀŜĴŔĘļčĘŰčŮŕŰĞſĘřũŨĞſŹŠĞƀļčĸĚ ŲťŨŸȟĜĩſĘŭŤĘŰŸĸƀ ŲťŨ Ųť ťŨŸŨŸȟĜĩ Ĝĩſ ĩſĘŭ ĘŭŤ ŭŤĘŰĘŰŸ ŰŸĸ Ÿĸƀĸƀ ĞſŹ Ğſ ĞſŹŠĞƀļčĸĚ ſŹŠ ŹŠĞƀ Ğƀļ ƀļļčĸĚ ļčĸĸĚ ĘſķĴŰčęķĴŭŨėŸĝĴƀĨūĴŠĝĸŤĜŕũſŪŬĘŤŢſĸŜŦŨĶŤƁĔėķŸ ĘſķĴŰčęķĴŭŨėŸĝĴƀĨ ĘſĘſķſķĴķĴŰ ĴŰŰčęķ ęķĴķĴŭ ĴŭŨ ŭŨŨėŸėŸĝĴ ĝĴƀ ĴƀĨ ƀĨ ŜŦŨ ŜŦŨĶŤƁĔėķŸ ŦŨĶŨĶŤ ĶŤƁĔ ƁĔĔėķėķŸ ķŸ ĞűťŭŬĞšſĸŌŸijėĴŕġļėŪʼnŜčǝĘűŕʼnſžĶŨėƁűƀŨķŸĴŰĘŬ ĞűťŭŬĞšſĸŌŸijėĴŕġ Ğűť Ğű űťŭ ťŭŬ ŭŬĞš Ğšſ šſĸſĸŌ ĸŌ ŌŸijijėĴėĴŕ Ĵŕŕ ėƁű ėƁűƀŨķŸĴŰĘŬ Ɓűƀ űƀŨƀŨķ ƀŨķŸ ķŸĴ ŸĴŰ ĴŰŰĘŬ ĝĴƀĨ ĝĴƀ ĝĴ ĴƀĨ ƀĨ ůǠė ůǠǠė ĞƀŰĴěŨė ĞƀŰ Ğƀ ƀŰĴ ŰĴě ĴěŨěŨŨė ƁġŨĘĬ ĘŤŹŨ ŪŭŤč ȟĝėķĘěŬ ĘěĘěŬ ěŬ ŪŤ Ū ŪěŠ ŪŤ ŪěŠ Ūě ěŠ ĴƀĚ ĴƀĚ Ĵƀ ƀĚ ķėĸšŨė ķėĸš ėĸĸšŨ šŨŨė ėĶŵ ėĶĶ ȡŮŨĘŕŨė ĻĎťŨ ĜŵĵĎļ Ūŵ Ūŵ ȟĞſĘřũŨ ȟĞſ ĞſĘſĘř Ęřũ řũŨũŨ ĸŶŀǝųķĸšſśŹļĘŬĸőġŰ蜏ļȟǫſĴŰėĸĚ ĸŶŀǝ ĸŶŀ Ŷ Źļȟǫ Źļ ŹļȟǫſĴŰėĸĚ ǫſſĴŰ ǫſĴ ĴŰŰėĸĚ ėĸĸĚ Ųŵėĸ Ųŵėĸ Ųŵėĸ Ųŵ ŵėĸſǃ ů螏űſůĘŤĘŬėĵđŸūijĘšŨėŹƀŰŹſ ūijʚʚŨ ūijĘšŨėŹƀŰŹſ šŨŨėŹƀ ŹƀŰ ƀŰŹ ŰŹſ Źſ Dž Ŕ ĝĸƀěŤĞƀŨŸijĝĸěİƁŰŹĠĘŤŹŨźĴŨȟ ĝĸƀ ĝĸĝĸƀĸƀ ŹŨźĴ ŹŨ ŹŨźĴŨȟ źĴŨĴŨȟǫ ǫŔ ĦƀĬȟŢĚĘĽŨėǝǪĘōſǤėĜıġűŭŨėŖŬ Ħ Ĝıġ Ĝı ĜıġűŭŨėŖŬ ıġű ġűŭ űŭŨ ŭŨŨėŖŬ ŖŬ ƁěƀŨŹũƀŁĠķĘŬĜıġűŬĊĘʼnŔčĴĬčůĘŤ Ɓ ʼnŔŔčĴĬ ʼnŔčĴĬčůĘŤ ĴĬĬčůĘ ůĘŤĘŤ .2006ŮŨĘŕŨėĻĎŤğĘƀĔĘŶŰǝ Ťğ ŤğĘƀĔĘŶŰǝ ğĘƀĔ ĘƀƀĔĔĘŶ ĘŶŰ ŶŰǝ

φ††ńœśô†ŇŎŀėĎñŎŀŀŔñî†Ļ Ŋ†÷îĨĄĿľĠijä†ñ îĀĘñðĀĬ îĀîĀĘ îĀĘñðĀĬŃŊŔŀŔñ ĀĘñðĀ ĀĀĘñðĀĬ ĀĘñ ĘññðĀ ĘñðĀĬ ĘñðĀ ðĀĬŃ ðĀĬŃ ðĀĬ ĬŃ ŊŔŀ ĬŃŊŔ ŊŔŀŔ ŔŀŔñŔññ

Ǟđ ľƀŨ ĞƼƼƀƼƼŰĘƼƼěƼƼļǤėŸ ĞƀũſĹėĸěŨė ŧĘŠŸ ȟĜŔǟŨĘĚ ĞńĘİ ĸőŰ ĞŶĨŸ ŪſĹėĸěŨė ǝ ĘűDžŰč ĘŰĴĨŸ ǫſĹėĸěŨė ŷƀũŔžķŸĸʼnŨėŲŬůĘŤŷDžŰĎĚĴšġŕŰ ĴŠŷűťŨŸȟǫſĹėĸěŨėĜıġűŭũŨĜŕũŨė ůŹťĠĴŠŸĘűěıġűŬūŹĩŵijŹšſǞ ůĘŤ ėĵđ ȟĸİċ ĜŔǟŨ ūŹĩŶŨė ĝijĘƀŠ ūĴŔŸŷƀũŔŪſĘĭĠijŹĨŸŹŵųijĘšġŔė Ęƿ ěĔĘńůŹťſųķėĸŠůĒŜȟĞƀŠėĴŅŬ

Ęƿ ňėĸġŔėŦũŭŨėŷƀũƀĚĸŶŐčŸȟųķėĸŠ ĞěŕũŨ ǫſĹėĸěŨė ijĘĭĠǞė ŞŠŹŬ ǩŔ ğėĊėĸĨǤė ŖƀŭĨ ĵĘıĠĘĚ ijĴDž ŵ žĶŨėŸ ŲŬĜŔǟŨėŖűŭŨĞƀŰŹŰĘšŨėşĸōŨėŸ ƁŰĘěļǤė ĜıġűŭŨė ŖŬ ĞŤķĘŁŭŨė ĞŬŹťĭŨėǨđĜũŌŮſĴšġĚĮſŹũġŨėŸ ĞƀũſĹėĸěŨėĞƀĽűĩŨėĜĭĽĚĞƀũſĹėĸěŨė ķėĸŠ  Džůč ŷƀũƀĚ ĮňŸčŸ ȟĜŔǟŨė ŲŬ ŲƀġƀĽűĩŨėǩŔĵŹĭġĽſžĶŨėĘġļŹŤ

ĞƀũſĹėĸěŨėūĴšŨėĝĸŤĝķŹōļčijĘŀč Źřƀſij ŷűŌėŹŬ ĞŔĘĩŀƼĚ ŷƀũƀĚ ƁŰĘěļǤėĴſķĴŬŹťƀġũĠčŮĨĘŶŬĘġļŹŤ ƁŰĘěļǤėĜıġűŭũŨĜŕũŨėķĘġİėžĶŨė ŪěŠŪſĹėĸěŨėǝǞƿ ĴĨŸĘƿ ŔėĸńķĘĤčŸ ğĘƀĔĘŶŰijǟěŨėĞŜĘʼnġļėŲŬķŹŶŀ ŧĘŠŸȟūĴšŨėĝĸťŨ2014ŮŨĘŕŨėĻĎŤ ĞŝƀĭńĘŶĠĸŁŰğĘĭſĸŅĠǝŷƀũƀĚ Ĝĩſ ŲƀűĤǤė ĞƀŨĹėĸěŨė ľƼƼŰǞ ŮŶŝĠčȟĞŔĘĩŁŨėŦũġŬėȟųķėĸŠūėĸġĬė

śijķčŲƀĠĸŬŢĚĘĽŨėǝŷĚķijžĶŨėůǟƀŬŧŹĬŸ ĶűŬĝĸťŨėǝƁŰŹťĽŨĸĚ Źƀŝũƀļ ŲŔŖŭļčǞ ėƿ ĴšġűŬȟĞļĘƀĽŨĘĚėƿ ĴĨŧŹřŁŬŷŰǢūĘŔǪėŹĬ ŲŔ žĸƼƼƀƼƼŰŹƼƼļŸķŧė ǫıĠ źĸƼƼİč ĞƀĬĘŰ ŲŬ ŢſĸŝŨėȟĻŹġűŜŹſŹĭŰŪĬķžĶŨėŹŨĸƀĚĘſķĴŰč žĶŨėǝŹƀũŨĞěĽűŨĘĚŸȟŷěſķĴġĚūĘŠžĶŨėĸİǠė ŢĚĘĽŨėŹũũƀĚĘŤŢſĸŜƁŰĘěļǤėĴſķĴŬŧĘſķŷĨėŸ žĴŨŪŭŤčŧĘōĚǢėžķŸĴĚĊĘĤǟĥŨėľŬčȟĘƿ ʼnſč žķŸijǝŷƀũŔĘŬŪŕŝƀļĻŹġűŜŹſůĎĚĞŔĘűŠ ŢſĸŝŨėȟşķĘŝŨėģėĴĬđǩŔķijĘŠĺƀŝƀĠȟŧĘōĚǢė ŲŬĘŭĚķĸěŤčĞƀŨĘġŠīŸķŸŮŶűĚŖġŭġſǪĘĭŨė ĘŶťũġŬėƁġŨėŦũĠ

ȟƁƼƼļŸĸƼƼŨė ĜıġűŭũŨ ƁűŝŨė ĸſĴŭŨė ĸěġŔė ƁŰĘěļǤė ĞŰŹũŀĸĚ ůč ŹũũƀĚĘŤ ŹƀĚĘŜ ǪĘōſǤė žijĘűŨėĞŶĨėŹŬŪěŠŦŨĵŸŷĠĘőĭŨŪʼnŜĎĚĸŭſǞ ǝĊĘŕĚķǢėūŹƀŨėůǟƀŬƁļŷſđŖŬƁŰŹŨĘġťŨė žķŸĴĚ ğĘŔŹŭĩŭŨė ĞũĬĸŬ ŲŬ ĞŕĚėĸŨė ĞŨŹĩŨė ĝĴſĸĩŨ ğĘĭſĸŅĠ ǝ ŹũũƀĚĘŤ ŧĘŠŸ ȟŧĘōĚǢė ŹťƀļǟťŨė ğĴŵĘŀ ĞƀŨĘōſǤė  ğķŹěļŹĠŹĠ

ƁŰŹŨĘġťŨėžijĘűŨėůčĢŤķijčŸȟĘļķĘěŨėŸŧĘſĸŨėŲƀĚ ęķĴŭŨėśĘňčŸȟŮŅıŨėĴƀŝĠĊĘōİčǝŖšſ ŪʼnŜčūĴšſǞƁĽƀŬ ŪƀŰŹƀŨ ĢŠŹŨėėĶŵǝ ȟķĘŭƀŰijŹĨŸǝŽġĬƁŰĘŕſĞŰŹũŀĸĚȟŷſĴŨĘŬ ĘļķĘěŨė ūĘƼƼŬč ĞńĸŜ ŷſĴŨ ůǟƀŬ ůč ĴšġŔč


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 304‬‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 2‬حمرم هـ املوافق ‪ 6‬نوڤمرب ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ا‬

‫ف ف‬

‫ف ف ف ف ف‬

‫أفقياً وعمودياً‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ دعوات‬

‫ك‬

‫ح‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ل‬

‫ل‬

‫م‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫‪ 2‬ـ أقمار ‪ -‬حرف مكرر‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫د‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫‪ 1/2 - 3‬توبة‪ -‬أستنشق‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫س‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫(معكوسة)‬

‫ن‬

‫ن‬

‫ن‬

‫ن‬

‫ن‬

‫و‬

‫ن‬

‫ن‬

‫‪ 4‬ـ عاصمة إفريقية‪ 1/2 -‬علوم‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ق‬

‫ا‬

‫‪ 5‬ـ يتح ّير‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ي‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪8‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪ 7‬ـ جمع (الشعار)‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫ما هي؟‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫ي‬

‫ن‬

‫س‬

‫ش‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ش‬

‫م‬

‫ا‬

‫ل‬

‫س‬

‫ف‬ ‫ي‬

‫ع‬

‫ن‬

‫ي‬

‫و‬

‫ع‬ ‫ب‬

‫ل‬

‫د‬

‫ج‬

‫ة‬

‫ا‬

‫و‬

‫ن‬

‫ب‬

‫د‬

‫ة‬

‫ل‬

‫ج‬

‫ا‬ ‫ن‬

‫‪ 1‬ـ خاصته‬ ‫‪ 2‬ـ كالم باطل‬ ‫‪ 3‬ـ نافـذة‬ ‫‪ 4‬ـ الحصاد‬

‫‪8‬‬

‫ب‬

‫ي‬

‫ك‬

‫ش‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل حرف املشرتك‬

‫ط‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ب‬

‫ر‬

‫ر‬

‫و‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ي‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ب‬

‫ك‬

‫ا‬

‫و‬

‫ف‬

‫ي‬

‫ش‬

‫ا‬

‫ك‬

‫ر‬

‫و‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫ا‬

‫ت‬

‫م‬ ‫ا‬

‫ن‬

‫م‬

‫ة‬

‫د‬

‫ر‬

‫ق‬ ‫ا‬

‫ع‪4‬‬

‫س‬ ‫‪3‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪-‬‬

‫‪3‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪42‬‬ ‫‪/‬‬

‫‪/‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪/‬‬

‫=‬

‫‪6‬‬

‫‪/‬‬

‫‪3‬‬

‫=‬

‫‪2‬‬

‫‪7‬‬

‫‪x‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫=‬

‫=‬

‫‪14‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫=‬

‫‪-‬‬

‫‪+‬‬

‫‪6‬‬

‫=‬ ‫=‬

‫حل فوتوشيكي‬

‫‪7‬‬ ‫‪-‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪X‬‬

‫‪+‬‬

‫حل متاهة األرقام‬ ‫=‬

‫‪1‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪8‬‬

‫حل الكلمة الضائعة‬

‫ك‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫‪3‬‬

‫‬‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ا‬

‫‪6‬‬

‫‪4‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫ف‬

‫ضية‬ ‫لريا‬ ‫با‬ ‫أللعا‬

‫‪2‬‬

‫‪5‬‬

‫ي‬

‫من ا‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫ف‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫ي‬

‫‪ 1‬ـ طائر مغرد‬ ‫‪ 2‬ـ أقمار‬ ‫‪ 3‬ـ االسم الثاني لفنان عربي‬ ‫‪ 4‬ـ شجاع‬

‫‪4‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫مبتدئ ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‬ ‫لكلمات التالية‪-:‬‬

‫‪ = 6 + 5 + 4‬خمول‬ ‫‪ = 2 + 1 + 3‬يغطي بعض الحيوانات‬

‫‪4‬‬

‫ع‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫عاصمة أوروبية يتكون اسمها من (‪ )6‬حروف إذا أخذنا‪.‬‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫ب‬

‫ـ اشطب كل الحروف التي تظهر أكثر من مرة واحدة في األسطر‬ ‫األفقية‪.‬ـ في النهاية يتبقى عدد (‪ )8‬حروف تكون كلمة السر‬ ‫الضائعة ‪ ..‬وهي اسم شاعر عربي راحل‪.‬‬

‫‪ 8‬ـ أحد أشهر مخيمات الالجئين‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪4‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ 6‬ـ سأم (معكوسة)‪1/2 -‬شارع‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪23‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬

‫=‬ ‫=‬

‫‪4‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪1‬‬

‫ص‬

‫ك‬

‫‪2‬‬

‫ل‬

‫م‬

‫ا‬

‫‪3‬‬

‫ص‬

‫ق‬

‫و‬

‫ر‬

‫‪4‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫غ‬

‫ر‬

‫مدي‬

‫نة‬ ‫ليب‬

‫ية‬ ‫ب‬

‫‪ 1‬ـ سند مالي‬

‫‪ 3‬ـ من الطيور الجارحة‬

‫‪ 2‬ـ عندما‬

‫‪ 4‬ـ من الجهات األصلية‬

‫‪4‬‬


‫الأربعاء‬

‫‪2‬‬

‫محرم‬

‫‪ 1435‬هـ‬

‫‪6‬‬

‫نوفمبر‬

‫‪ 2013‬م‬

‫العدد (‪ )304‬السنة الثالثة‬

‫الصمت في زمن الخوف !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫عدسة‪ :‬نسيم القراضي‬

‫م��������و ق���ـ���ف‬

‫خارج تغطية العصر‬ ‫عندما قررتُ ترك ليبيا والخروج عن النظام بش��كل معلن‬ ‫يف نهاية العام ‪ ،1994‬كان تقييمي لوضع الطاغية أنه‬ ‫وص��ل مرحلة أصبحت فيها أدوات��ه التنفيذية ـ المقربة‬ ‫الغارقة يف ممارسة أبشع ما قد يخطر بخياله من جرائمه‬ ‫ـ أكث��ر حرص��ا عىل بقائه من��ه هو نفس��ه‪ .‬والحديث هنا‬ ‫ال يب��رئ الليبيين (وأنا منهم)‪ ،‬فهم ل��م يكونوا مالئكة‬ ‫طاهري��ن قب��ل القذايف‪ ،‬كانوا بش��ر ًا كغيرهم من البش��ر‬ ‫ولك��ن كانت لش��خصيتهم العام��ة خصوصيتها‪،‬كما لكل‬ ‫الجماع��ات والمجتمع��ات البش��رية األخ��رى خصوصيتها‬ ‫االجتماعي��ة والثقافي��ة وكم��ا كان��ت لليبيي��ن قيمهم‬ ‫اإليجابية مثلهم مثل غيرهم كانت لهم قيمهم الس��لبية‬ ‫مثله��م مث��ل غيره��م‪ .‬وع�لى اإلجم��ال يش��ترك البش��ر‬ ‫عموماً يف إنت��اج القيم نفس��ها‪،‬تقريباً‪،‬عىل وجهي الخير‬ ‫والش��ر‪،‬والجمال والقبح‪..‬إل��خ‪ .‬فهل نق��ر بعبقرية خاصة‬ ‫للق��ذايف م ّكنته من الس��يطرة ع�لى الليبيين‪ ،‬من خالل‬ ‫نف��اذه إىل المنطق��ة الرخوي��ة يف الش��خصية الليبي��ة‬ ‫(الت��ي ق��د تكمن يف كل ش��خصية جماعية) لي��زرع فيها‬

‫فسدة من خبث وخسة ونذالة وحقارة‬ ‫القيم الس��لبية ال ُم ِّ‬ ‫وغ��ش وتزوي��ر وتذل��ل…‪ .‬بغ��رض تعميمها يف س��ياق‬ ‫عملي��ة تفس��يد أخالق��ي ممنهج ع�لى مس��توى الهيئة‬ ‫االجتماعي��ة العام��ة‪.‬يف ظني أن المنطق��ة الرخوية يف‬ ‫الش��خصية الليبية تق��ع تحت عنوان الطيبة الس��اذجة‬ ‫وم��ع التس��ليم أن الطيب��ة طبيع��ة إنس��انية‪،‬إال أنه��ا‬ ‫يف حال��ة الش��خصية الليبي��ة أفرط��ت يف الس��ذاجة‪،‬‬ ‫وبطبيع��ة الحال فإن مركب الطيبة الس��اذجة ناتج عن‬ ‫معطيات وظروف تاريخي��ة موضوعية‪،‬ذات خصوصية‬ ‫اقتص��اد سوس��يوثقايف‪،‬يطول ش��رحها وتحليله��ا‪،‬‬ ‫لك��ن يمك��ن مقاربته��ا ومعاينته��ا كعل��ة مر ّكب��ة م��ن‬ ‫تراكم��ات خبرات وتج��ارب ومفاهيم وتص��ورات ورموز‬ ‫مجتمعية‪،‬تُش��كل تفكير ًا عاماً‪ .‬وهذا التفكير أو الوعي‬ ‫الع��ام كان منس��جماً ومتطابق��اً م��ع واق��ع الليبيي��ن‬ ‫البس��يط‪،‬باجتماعهم الب��دوي واقتصاده��م الزراع��ي ـ‬ ‫الرع��وي يف البادي��ة والتج��اري ـ الح��ريف يف الحواض��ر‬ ‫الصغيرة‪ ،‬لكن وعيهم البس��يط كعيشهم البسيط أشكل‬

‫بيـــان حـــراك ‪ 9‬نوفـــمبر‬

‫تتع��رض ليبي��ا يف ه��ذه الفت��رة العصيب��ة إىل‬ ‫عدة اختناق��ات تهدد مس��تقبلها وأحالم أبنائها‬ ‫يف وط��ن آمن مس��تقر مزده��ر‪ ،‬ومن أب��رز هذه‬ ‫المختنقات‪:‬‬ ‫انع��دام كام��ل الثق��ة بي��ن المؤتم��ر الوطن��ي‬ ‫والحكوم��ة المؤقت��ة‪ ،‬األمر الذي أص��اب مرافق‬ ‫الدول��ة بالش��لل وعطل عملية بناء مؤسس��اتها‬ ‫المختلفة التي يحتاجها المواطن لخدمته‪.‬‬ ‫الضع��ف الش��ديد ألداء الحكوم��ة وعجزه��ا عن‬ ‫توفير االحتياجات والخدمات األساسية للمواطن‬ ‫‪ ،‬وعدم إيجادها لرؤية واضحة لبناء المؤسستين‬ ‫األمنية والعسكرية لبسط نفوذ الدولة عىل كامل‬ ‫التراب الليبي‪.‬‬ ‫التج��ادب الش��ديد بي��ن أعضاء وكت��ل المؤتمر‬

‫الوطني‪ ،‬األمر الذي تج��اوز مرحلة االختالف إىل‬ ‫الخالف فصار االتفاق بينهم محا ًال وضاعت معه‬ ‫قائمة أولويات الوطن إىل غير رجعة‪.‬‬ ‫س��يطرة الصراع الحزب��ي دون وف��اق عىل رؤية‬ ‫تش��مل الوط��ن بش��رائحه كافة ‪ .‬انته��اء المدة‬ ‫القانوني��ة ألعمال المؤتمر الوطني يف الس��ابع‬ ‫من ش��هر فبراير القادم وفقاً لإلعالن الدس��توري‬ ‫المؤق��ت‪ ،‬األمر الذي قد ينجم عنه فراغ سياس��ي‬ ‫خصوصاً أن أي تعديل لإلعالن الدس��توري يجب‬ ‫أن يحظى بتأييد ش��عبي ليظفي عليه الشرعية‬ ‫الالزمة‪.‬‬ ‫وللخ��روج من هذا الم��أزق وتأسيس��اً عىل كل ما‬ ‫تق��دم‪ ،‬كان م��ن الض��روري الرجوع إىل الش��عب‬ ‫الليب��ي صاحب الح��ق األصيل يف ط��رح مبادرة‬

‫الع ّشة‬ ‫فرج َ‬ ‫‪faragasha@gmail.com‬‬ ‫عليه��م نتيج��ة لالنتق��ال العش��وائي يف هج��رة داخلية‬ ‫هائل��ة من األري��اف والبوادي إىل المدن‪،‬اس��تمرت منذ‬ ‫نهاي��ة الح��رب العالمية الثانية ثم يف عهد االس��تقالل‬ ‫وازدادت ع�لى نحو مط��رد بعد اكتش��اف النفط‪.‬وبذلك‬ ‫ف��إن الوع��ي الع��ام لمعظ��م الليبيين كان قاص��ر ًا عن‬ ‫التطاب��ق مع واق��ع الحي��اة المدنية المتش��كلة حولهم‬ ‫يف حرك��ة متطورة‪،‬عمران��اً وأف��كار ًا وعالق��ات‪ ،‬حي��ث‬ ‫ظلوا يتلقون األح��وال الحديثة بتبدالته��ا ومتغيراتها‬ ‫بطيب��ة بذاوته��م المنذهل��ة (وفت��ش هن��ا عن نس��بة‬ ‫األمية التي تفوق التس��عين يف المئة من السكان عند‬ ‫بداية االس��تقالل)‪ .‬وكان مفهوم الوطن عندهم‪ :‬توطن‬ ‫بمعن��ى س��كن‪ ،‬وليس تواطن بمعن��ى المواطنة‪ ،‬ومن‬ ‫هنا عاملهم القذايف كس��كان خاضعين لحكمه العضوض‬ ‫(الجب��ري)‪ ،‬واآلن ـ بع��د قرابة عامين عىل التحرير ـ ال زلنا‬ ‫عاجزي��ن ع��ن تأس��يس وط��ن لمواطنين ولي��س وطناً‬ ‫لس��اكنين وال زال وعين��ا السياس��ي العام خ��ارج تغطية‬ ‫العص��ر‪.‬‬

‫وطنية غير محس��وبة عىل أشخاص أو أحزاب أو‬ ‫جماع��ات أو تيارات سياس��ية والت��ي ارتأينا بأن‬ ‫ترتكز عىل نقطتين أساسيتين‪:‬‬ ‫الدع��وة إلعادة إنتخ��اب المؤتمر الوطني العام‬ ‫وفق��اً للنظام الف��ردي تزامناً م��ع انتخاب لجنة‬ ‫الستين يف ‪ 24‬ديسمبر ‪.2011‬‬ ‫يكل��ف المؤتم��ر الوطن��ي الجديد فور اس��تالم‬ ‫مهام��ه ش��خصية وطنية مس��تقلة ت��وكل لها‬ ‫مهمة تش��كيل حكومة أزمة يكون كل أعضائها‬ ‫من ذوي الكفاءات العلمي��ة والخبرات العملية‪.‬‬ ‫إن االنتقال الكبير ال��ذي تمر به البالد من قيود‬ ‫الدكتاتوري��ة والتخلف نحو ب��راح الديمقراطية‬ ‫واالستقرار والتنمية‪ ،‬والذي بدأ بمشاركة عريضة‬ ‫من جمي��ع طوائف الش��عب الليبي من مختلف‬

‫مدن وربوع ليبيا يف فبراير ‪ ،2011‬البد أن يستمر‬ ‫ويتخطى العثرات ويصل إىل غاية الطموح بدعم‬ ‫ومس��اندة الش��عب الليبي والذي بدأها أول مرة‪،‬‬ ‫عليه نوجه الدعوة إىل كل الوطنيين واألحرار يف‬ ‫أنحاء ليبيا لتبني هذه المبادرة لنعطي معاً دفعة‬ ‫شعبية جديدة لمسيرة التغيير‪.‬‬

‫(‪)1‬‬ ‫ً‬ ‫حال��ة جي��دة‬ ‫الخ��وف لي��س‬ ‫لإلب��داع ‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫ف��ي زم��ن االس��تبداد ‪ ،‬يمكن‬ ‫لإلب��داع أن يول��د‪ ،‬وف��ي زم��ن‬ ‫الح��رب يمك��ن أن يولد اإلبداع‬ ‫وفي زمن المجاعات وس��نوات‬ ‫الجدب‪ ،‬ق��د يولد اإلبداع ولكن‬ ‫ف��ي زمن الخ��وف ل��ن تجد إال‬ ‫الخ��وف‪ ،‬ولن تعثر ف��ي زوايا‬ ‫صدور الناس سوى على الوجع‬ ‫‪ ،‬ول��ن يقابل��ك ف��ي أفواههم‬ ‫س��وى الصمت ‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫ف��ي زم��ن الخوف ليس س��وى‬ ‫الخ��وف‪.‬‬ ‫(‪)4‬‬ ‫وفي زم��ن الخ��وف‪ ،‬ال تلوموا‬ ‫الكاتب إن قرر أن يكس��ر قلمه‬ ‫ويصم��ت‪.‬‬ ‫(‪)5‬‬ ‫وف��ي زم��ن الخ��وف‪ ،‬ال قص��ة‬ ‫وف��ي زم��ن الخ��وف‪ ،‬ال رواية‬ ‫وفي زمن الخوف‪ ،‬ال ش��عر ‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫في زمن الخوف‪ ،‬ال أدب‪ ،‬وفي‬ ‫زمن الخوف‪ ،‬ال نقد‪ ،‬وفي زمن‬ ‫الخوف ال أغاني وال مس��رح وال‬ ‫نص��وص ‪ ،‬وال ألح��ان ‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫في زمن الخوف ‪ ،‬ليس س��وى‬ ‫الصم��ت‪ ،‬وليس س��وى الوجع‬ ‫وليس لنا سوى أن نتطلع إلى‬ ‫س��ماء الله ونله��ج بالدعاء ‪، ،‬‬ ‫��ع��ل ليبيا تتكلم ذات ي��وم !!‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 304