Page 1

‫العدد (‪)266‬‬

‫الخمي�سالثالثاء‬ ‫‪‬‬

‫العدد (‪)258‬‬

‫(‪)301‬الثانية‬ ‫العدد السنة‬ ‫السنة الثانية‬ ‫الثالثةصفحة‬ ‫السنة ‪16‬‬ ‫صفحة‬ ‫‪16‬‬ ‫‪50016‬‬ ‫الثمن‪:‬‬ ‫صفحةدرهم‬ ‫‪500‬درهم‬ ‫الثمن‪500:‬‬ ‫الثمن‪:‬‬

‫شوال‬ ‫هـ‪1434‬‬ ‫‪ 1434‬هـهـ‬ ‫شوال‬ ‫‪ 26‬ذي الحجة‪1527‬‬ ‫‪1434‬‬ ‫سبتمبر‬ ‫أغسطس‪2013‬‬ ‫‪ 31‬أكتوبر‪223‬‬ ‫‪ 2013‬مم‬ ‫‪ 2013‬م‬

‫‪‬‬

‫عن ليبيا‬ ‫شركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫شركة ليبيا‬ ‫تصدر‬ ‫ليبيا‬ ‫الجديدةشركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫شاملةشاملة‬ ‫مستقلة‬ ‫يوميةيومية‬ ‫مستقلة‬ ‫يومية مستقلة شاملة‬

‫المادة ‪: 30‬‬ ‫تعدلالعمل‪:‬‬ ‫ما لم وزير‬

‫بالحقوق‬ ‫للمطالبة‬ ‫القوة‬ ‫واستخدام‬ ‫الجهوية‬ ‫بالنعرات‬ ‫تنديدات‬ ‫لجنةإلى ‪٪ 15‬‬ ‫تص��ل‬ ‫البط�الة في ل�يبي�ا‬ ‫الستين‬ ‫سيقاطعون‬ ‫نسبةالصحراء‬ ‫أمازيع‬

‫ممنوع من التداول‪:‬‬

‫بالـسكاكين!!‬ ‫ويطعن‬ ‫السـم‬ ‫يضعن‬ ‫‪..‬‬ ‫ولكـن‬ ‫صغيـرات‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫إنتاجنا من النفط يقترب من الصفر‬

‫بالمؤتمر الوطني‪:‬‬ ‫الطاقة‬ ‫خيانةلجنة‬ ‫كوم ‪:‬‬ ‫دوت‬

‫زوجات يعترفن ‪ ..‬هكذا وقعنا في المحظور‬

‫العميــد أبوخمــادة يطلــب الدعم بعــد وقوع‬ ‫لتسفير‬ ‫والدته‪..‬مرفأ الزويتينة النفطي‬ ‫اشتباكات في‬ ‫خالل كلمته بجامعة الدول العربية‪:‬‬ ‫يستعينتغلق منافذ‬ ‫مواطنفي سرت‬ ‫‪ ‬الجهات األمنية‬ ‫بمجموعة مسلحة البرعصي مطمئناً المصريين‪:‬‬ ‫الماليينمنالتي سرقت‬ ‫المدينة للبحث‬ ‫المغادرة‬ ‫لمنععنالطائرات‬ ‫بحسب تصريحاته ‪:‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫طلب قائد حرس المنشآت النفطية العميد " إدريس أبو خمادة"‬ ‫من وزارة الدفاع إرسال تعزيزات بعد حدوث اشتباكات يف مرفأ‬ ‫الزويتينة النفطي ‪.‬‬ ‫وقال العميد "إدريس أبو خمادة" لوكالة أنباء رويترز إن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫الذين مازالوا داخل الميناء أطلقوا النار عىل المواطنين‬ ‫المحتجين‬ ‫بقيامأسفرأحد‬ ‫ليبيااإلفريقية‬ ‫الجوية‬ ‫الخطوط‬ ‫بشركة‬ ‫مسؤول‬ ‫مصدر‬ ‫ما زالت عملية أفاد‬ ‫المركزي‬ ‫مصرف‬ ‫طالبوهمأموال‬ ‫السالح عىل‬ ‫االستيالء‬ ‫الزويتينة‪ ،‬ما‬ ‫مرفأ‬ ‫مغادرة‬ ‫بسرعة‬ ‫بقوةالذين‬ ‫المدنيين‬ ‫مليوناًإيقاف حركة‬ ‫من أجل‬ ‫العناصر‬ ‫باالستعانة‬ ‫المواطنين‬ ‫ببعض ‪.‬‬ ‫المواطنين‬ ‫مجهولينأحد‬ ‫إصابة‬ ‫بمدينة سرت من قبلعن‬ ‫المسلحةو‪12‬‬ ‫دينار ليبي‬ ‫مليون‬ ‫وسرقة ‪53‬‬

‫زيـدان لـن يستقيل مـا لم يقـرر المؤتمر إقالته‬

‫لمصرليبيا‬ ‫األوضاع في‬ ‫إقليموزير‬ ‫على محاذية‬ ‫نظراءهجديدة‬ ‫يطمئندولة‬ ‫الخارجيةإلى إعالن‬ ‫برقة يتجه‬

‫األمنية والدته من‬ ‫األجهزةأراد تمكين‬ ‫تتمكن عندما‬ ‫ولم بالفشل‬ ‫محاولته‬ ‫يكتنفهاأن باءت‬ ‫الطيران بعد‬ ‫الغموض‬ ‫من العملة األجنبية‬ ‫للطيران ‪.‬‬ ‫البراق‬ ‫لشركة‬ ‫التابعة‬ ‫الطائرات‬ ‫إحدى‬ ‫متن‬ ‫الثانيعىل‬ ‫المعنية ولليوم السفر‬ ‫من الوصول إىل الخيط الذي يكشف خفايا هذه‬ ‫وذكر المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن حركة الطيران توقفت‬ ‫الجريمة ‪.‬‬ ‫بمطار طرابلس الدويل بتعليمات من مصلحة الطيران المدني مما‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫اضطر عدد من الطائرات للهبوط بمطار معيتيقة‪.‬‬

‫القوات البحرية تشرع في تعقب السفن قبالة‬ ‫الموانئ النفطية غير المصرح لها‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫حميدان ‪ :‬ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫والشركات‬ ‫الدول‬ ‫الليبية‬ ‫البحرية‬ ‫القوات‬ ‫أركان‬ ‫ن ّبهت‬ ‫الغرفةرئاسةاألمنية ببنغازي تنفي قبضها‬ ‫والوكاالت البحرية بأن وحداتها شرعت يف القيام بعمليات ودوريات‬ ‫علىالنفطية الليبية‪:‬‬ ‫سيكونالموانئ‬ ‫سهمينالبحرية قبالة‬ ‫واستطالع للمنطقة‬ ‫مسح‬ ‫"السدرة ‪،‬ألبي‬ ‫التفويض‬ ‫إلغاء‬ ‫منفذ‬ ‫على‬ ‫األصيفروالتعليمات‬ ‫اغتيالتنفيذ ًا لألوامر‬ ‫عمليةالبريقة " ؛‬ ‫رأس النوف ‪،‬‬ ‫الحكومة وقيـادة الجيش الليبي ‪.‬‬ ‫الصادرة من‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أن‬ ‫عبداللهالليبي‬ ‫بالجيش‬ ‫البحرية‬ ‫األمنيةالقوات‬ ‫الغرفةأركان‬ ‫الجلسةلرئاسة‬ ‫الناطقبيان‬ ‫وأوضح‬ ‫القادمة‬ ‫جدول‬ ‫قائمة‬ ‫الزايدي‬ ‫بنغازي‬ ‫المشتركة‬ ‫باسم‬ ‫نفى‬ ‫وحداتها المكلفة بعمليات المسح واالستطالع والمنتشرة يف المياه‬ ‫المدعي‬ ‫الليبية(اغتيال‬ ‫المتورطة يف‬ ‫الموانئالجهة‬ ‫المتداولة بشأن‬ ‫األنباء‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫العسكري‪،‬‬ ‫رأس النوف‬ ‫السدرة ‪،‬‬ ‫النفطية‬ ‫الليبية قبالة‬ ‫األصيفر‪.‬‬ ‫يوسف‬ ‫السابق‬ ‫المنطقة‪.‬‬ ‫يف‬ ‫الموجودة‬ ‫الناقالت‬ ‫بتفتيش‬ ‫ستقوم‬ ‫البريقة)‬ ‫أعلن الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام عمر حميدان بأن مناقشة‬

‫مع‬ ‫التحقيق‬ ‫وأوضح الزايدي ألجواء لبالد أن األصيفر كان له دور‬ ‫ص‪2‬‬ ‫التتمة‬ ‫ستكونيفعىل‬ ‫المؤتمر‪ ‬نوري أبو سهمين‬ ‫لرئيسالكويفية‪.‬‬ ‫الممنوحسجناء‬ ‫إلغاء التفويض عدد من‬ ‫القادم‪.‬‬ ‫األحد‬ ‫ليوم‬ ‫المؤتمر‬ ‫أعمال‬ ‫جدولالزايدي أن كل من ساند ثورة ‪ 17‬فبراير منذ بدايتها أصبح يف‬ ‫قائمة أولويات وأكد‬ ‫خالل‬ ‫المؤتمر‬ ‫اعضاء‬ ‫بعض‬ ‫انسحاب‬ ‫أن‬ ‫حميدان‬ ‫أكد‬ ‫صحفي‬ ‫وخالل مؤتمر خطر‪ ،‬مشيرا إىل أن عديد الشخصيات تلقت تهديدات‪" ،‬تمول من‬ ‫الديمقراطية حسب‬ ‫االعتراض‬ ‫تدخل ضمن‬ ‫وصفه‪،‬تعبيره‪.‬‬ ‫السابق" حسب‬ ‫المقربين من النظام‬ ‫طرقبقايا‬ ‫ويقوم بها‬ ‫الجلسة الماضيةالخارج‬ ‫الفريق‬ ‫عيل بعد‬ ‫إىل حل‬ ‫والتوصل‬ ‫عضوا سابقاً‬ ‫المنسحب بالمجلس‬ ‫عرضكان‬ ‫األصيفر‬ ‫يوسف‬ ‫التوافقالعقيد‬ ‫مشير ًا إىل أنه تميذكر أن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أمن‬ ‫الغيورين عىل‬ ‫الوطني العام‬ ‫مكتب‬ ‫عدة شروط لحضور يهيب‬ ‫القادمة‬ ‫رئاسة‬ ‫بالمواطنين تأسيس‬ ‫تكون قبل إعادة‬ ‫المؤتمرعسكري‬ ‫إعالم‪.‬جسم‬ ‫أول‬ ‫الجلسةوهو‬ ‫العسكري‬ ‫وتوخي‬ ‫ضرورة‬ ‫الوطنية‬ ‫المدعيووحدتهم‬ ‫االجتماعي‬ ‫وسلمهم‬ ‫ص‬ ‫التتمة‬ ‫التثبت مدعيا‬ ‫مقتله‪2‬كان‬ ‫وقبل‬ ‫العسكري العام‬ ‫منصب‬ ‫وطنهموشغل‬ ‫األركان‪،‬‬ ‫الحذر فيما ينشر عىل صفحات التواصل وعدم التسرع يف مشاركة ونشر‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫للمنطقة‬ ‫عسكريا‬ ‫عاماما يظهر عىل هذه الصفحات ‪ ،‬وأصدق مثال عىل ذلك ما نشر من إن‬

‫المؤتمر الوطني العام يفند خبر تكليف درع‬ ‫الوسطى بتولي مهمة حرس المنشآت النفطية‬

‫الدفاعأكثربدمج‬ ‫الحكومة تكلفبوش�وزارة‬ ‫بالجيشدينار هربها‬ ‫الثوارملي��ار‬ ‫من ‪50‬‬ ‫�اقور ‪:‬‬ ‫السابقالعسكرية‬ ‫النظام الرتب‬ ‫أتباع ومنحهم‬ ‫وتسوية أوضاعهم‬ ‫للخارج‬

‫المؤتمر الوطني أصدر تكليفا لدرع ليبيا المنطقة الوسطى بتأمين‬ ‫الموانئ البحرية يف المنطقة الشرقية وعنونت له بقرار ( ‪ ) 77‬صادر‬ ‫عن المؤتمر الوطني مع إن قرارات المؤتمر قد بلغت ( ‪ ) 73‬قرارا فقط‬ ‫لسنة ‪ ، 2013‬وهو قرار مزور أخذ ديباجة قرار سابق عن طريق التزوير‬ ‫بالفوتوشوب ‪ ،‬وهو تزوير خالص وكذب محض يجب عدم تصديقه قال‬ ‫الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما‬ ‫تعاىل (( يأيها‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫بجهالة فتصبحوا عىل ما فعلتم نادمين )) ‪.‬‬ ‫بوشاقور أمس‬ ‫مصطفى‬ ‫رئيس‬ ‫كلفت الحكومة قدر‬ ‫إلدماج‬ ‫الالزمة‬ ‫اإلجراءات‬ ‫الحكومةباتخاذ‬ ‫الدفاع‬ ‫نائب وزارة‬ ‫المؤقتة‬ ‫الفتن‬ ‫السابقمدبري‬ ‫الليبيةمن كيد‬ ‫ليبيا‬ ‫الله‬ ‫حفظ‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن رئيس الحكومة المؤقتة " عيل زيدان " أمس األربعاء بأنه لن يستقيل من منصبه ما لم‬ ‫يقرر البرلمان أقالته ‪ ..‬معتبر ًا أن استقالته قد تؤدي إىل إحداث فراغ سياسي ال يمكن توفيره‬ ‫يف مدة قصيرة ويصبح وضع ليبيا مثل لبنان ‪ ..‬وقال زيدان يف مقابلة أجرتها معه قناة النبأ‬ ‫الليبية اإلخبارية نحن نعلم أن مهامنا محرقة ولكن سنضحي بأعراقنا وسمعتنا من أجل ليبيا‬ ‫وبعدها سأغادر غير آسف ‪.‬‬ ‫ونفى رئيس الحكومة بشدة أن يكون قد تدخل يف عمل وزارء حكومته أو احتكار صالحياتهم‬

‫‪ ..‬وقال أنا ال أراجع قراراتهم وأعدهم دائماً باالجتهاد واالنطالق‪.‬‬ ‫واعتبر أن أداء األمن يف بالده ضعيف نتيجة لضعف قدرات المواطن الليبي ‪ ..‬وقال نحن‬ ‫ال نستطيع تحقيق أي شيء دون المواطن الذي عليه أن يترك الزمن تنضج به األشياء ‪.‬‬ ‫ولفت إىل أن ما يحدث يف مصر قد يؤثر يف ليبيا إذا لم تتحد النخبة وتتضامن وتعمل عىل‬ ‫تفكيك األسلحة التي بيد القبائل والمدن وجعلت للدولة قوة السطوة ‪.‬‬ ‫وقال إذا قامت النخبة بذلك يمكننا تجاوز ما جرى يف مصر وإذا حدث العكس ستكون‬ ‫األحداث يف مصر لها أثر سلبي ونحن نسعى الحتواء المسألة ‪.‬‬ ‫تصوير خليل حمراء‪AP.‬‬

‫وفقاًأشخاص يف‬ ‫العسكريةقبل‬ ‫الرتب بالده من‬ ‫والمسروقة من‬ ‫األموال المهربة‬ ‫الليبي ‪،‬األحد‬ ‫الثوار بالجيش األول‬ ‫أوضاعهم بمنحهم‬ ‫وتسوية‬ ‫الحكومة مليارا يف‬ ‫من بينها ‪30‬‬ ‫ليبي‬ ‫دينار‬ ‫مليار‬ ‫‪50‬‬ ‫من‬ ‫بأكثر‬ ‫السابق‬ ‫النظام‬ ‫العدد قرار‬ ‫هذاواشترط‬ ‫النافذة ‪،‬‬ ‫لمؤهالتهم العلمية وفقاً للتشريعات‬ ‫تقرؤون يف‬ ‫وحدها ‪.‬‬ ‫سويسرا‬ ‫وأن الجهود مكثفة من أجل الشروع يف حوار وطني شامل وتحقيق المصالحة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫القذافي‬ ‫خيمة‬ ‫للكشوفات‬ ‫فياجتيازهم‬ ‫الجيش الليبي ‪ ،‬بضرورة‬ ‫الثوار يف‬ ‫إتمام عملية إدماج‬ ‫وقال يف حديث لقناة "النبأ" إن "األموال المهربة ال تقل عن ‪ 50‬مليار‬ ‫الوطنية‪.‬‬ ‫يف‬ ‫المؤقتة‬ ‫والحكومة‬ ‫العام‬ ‫الوطني‬ ‫المؤتمر‬ ‫أن‬ ‫العرب‬ ‫نظراءه‬ ‫الوزير‬ ‫طمأن‬ ‫‪.‬‬ ‫العسكري‬ ‫للعمل‬ ‫أهليتهم‬ ‫الطبية التي تؤكد‬ ‫القدمقوة دفاع برقة هي لحماية‬ ‫تشكيل‬ ‫وخطوة‬ ‫واحدة‪،‬‬ ‫خارجية‬ ‫ووزارة‬ ‫واحد‬ ‫جيش‬ ‫لها‬ ‫التي‬ ‫‪:‬‬ ‫الجديدة‬ ‫ليبيا‬ ‫وموزعة يف‬ ‫أشخاص‬ ‫المدرسية‬ ‫بطولةيفليبيا‬ ‫لليبيا الجديدة‬ ‫ليبيا ؟العديد من الدول من بينها عدالة ليبيا يبذالن جهودا حثيثة من أجل التعجيل الحمروش‬ ‫السالح في‬ ‫بأسماءعلى‬ ‫وهييسيطر‬ ‫دينار من‬ ‫لكرةاالفتتاحية لمجلس جامعة الدول‬ ‫بالجلسة‬ ‫كلمته‬ ‫"عبدالعزيز"‬ ‫ووصف‬ ‫مؤسسات الدولة‬ ‫بناء‬ ‫باستكمال‬ ‫يتم‬ ‫ما‬ ‫وإحالة‬ ‫‪،‬‬ ‫الثوار‬ ‫إدماج‬ ‫لجنة‬ ‫مع‬ ‫التنسيق‬ ‫الدفاع‬ ‫وكلف القرار وزارة‬ ‫‪.‬‬ ‫أخرى‬ ‫أغراض‬ ‫أو‬ ‫حروب‬ ‫لشن‬ ‫وليس‬ ‫ومرافقه‬ ‫اإلقليم‬ ‫اإلقليم‬ ‫أن‬ ‫"‬ ‫البرعصي‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬ ‫ربه‬ ‫عبد‬ ‫"‬ ‫برقة‬ ‫إقليم‬ ‫بحكومة‬ ‫يسمى‬ ‫ما‬ ‫رئيس‬ ‫‪  ‬أعلن‬ ‫األمن تملكها‬ ‫لقواتاألموال‬ ‫يمكن"تلك‬ ‫وأضاف أن‬ ‫وبريطانيا "‪،‬‬ ‫الليبي المدرسي‬ ‫البطولة اختيار‬ ‫العربية الوزاريتم خالل‬ ‫والمؤسسية‪ .‬غادرت ليبيا الستكمال دراستها ‪ ..‬مارست الكتابة ‪..‬‬ ‫األمنية بقتل‬ ‫الباكستاني السابق‬ ‫للرئيس‬ ‫والدفاع ‪ 400‬شخصية وجهت التهم‬ ‫رؤية كيف‬ ‫سويسرامن الصعب‬ ‫وصلت إىل منزلق خطير‬ ‫المنتخببأنها‬ ‫عناصرسوريا‬ ‫األوضاع يف‬ ‫بالقاهرة‬ ‫التحديات‬ ‫رسمياًرغم‬ ‫الليبية‬ ‫العام‪،‬‬ ‫الوطني‬ ‫المؤتمر‬ ‫لرئيس‬ ‫إلحالته‬ ‫الوزراء‬ ‫مجلس‬ ‫لرئيس‬ ‫ً‬ ‫طبيعي‬ ‫بشكل‬ ‫األمور‬ ‫تسر‬ ‫ولم‬ ‫مستقلة‪،‬‬ ‫دولة‬ ‫تكوين‬ ‫إىل‬ ‫يدعو‬ ‫ما‬ ‫رأينا‬ ‫إذا‬ ‫وقال‪:‬‬ ‫الحدود‪.‬‬ ‫أمن‬ ‫حول‬ ‫مصر‬ ‫يف‬ ‫"الجيران"‬ ‫ا‬ ‫مطمئن‬ ‫لمصر‪،‬‬ ‫محاذية‬ ‫جديدة‬ ‫دولة‬ ‫إلعالن‬ ‫يتجه‬ ‫بواقع ما‬ ‫عدة دول‬ ‫قادمة ‪.‬‬ ‫استحقاقات دولية‬ ‫القادمةوزارةنتيجة استخدامالذي له‬ ‫تكليفها بمهام‬ ‫األشهرجراء خبر‬ ‫خاللبالذهول‬ ‫المباشرة ستجرىأصيبت‬ ‫بوتو التي‬ ‫السابقة بنازير‬ ‫مليارين إىل ‪ 10‬مليارات منافسته رئيسة‬ ‫بينقابلة‬ ‫وطنية‬ ‫لقيام قوة‬ ‫وموزعةأنيفتتطور‬ ‫التوصل إليه ليبيةالحالية‬ ‫المحرمة دوليا وارتكاب جرائم إبادة‬ ‫الكيماوية‬ ‫األسلحة‬ ‫الثالثة‬ ‫االنتخابات‬ ‫الوزراء أن‬ ‫وأشار إىل‬ ‫‪.‬‬ ‫بشأنها‬ ‫يلزم‬ ‫ما‬ ‫التخاذ‬ ‫الليبي‬ ‫القائد األعىل للجيش‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫واستالم‬ ‫تسليم‬ ‫يتم‬ ‫لم‬ ‫‪..‬‬ ‫الصحة‬ ‫‪.‬‬ ‫سياسي‬ ‫تجمع‬ ‫‪2007‬خالل‬ ‫عام‬ ‫اغتيلت‬ ‫للحياة‪.‬‬ ‫دينار ليبي"‪.‬‬ ‫مستقلة‪.‬‬ ‫فسنتجه إىل‬ ‫الدستور الدولة‬ ‫نسير ىف إطار‬ ‫بإعداد إننا‬ ‫المكلفةالمصرية‪:‬‬ ‫"الوطن"‬ ‫الهيئةمع صحيفة‬ ‫الختيارمقابلة‬ ‫وقال البرعصي يف‬ ‫المدنيين يف منطقة الغوطة الشرقية ‪ .‬التتمة ص‪2‬‬ ‫دولةالسكان‬ ‫إعالنضد‬ ‫جماعية‬ ‫الدائم للبالد‪،‬‬ ‫مشروع‬ ‫التأسيسية‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫ألمريكا‬ ‫المالكي يتوجه‬ ‫أنسوا أوباما!‬

‫سافر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إىل أمريكا للحصول عىل‬ ‫أعمال‬ ‫لمكافحة‬ ‫مساعدات عسكرية‬ ‫لماذا نتوقع‬ ‫تصاعدفع ًال‬ ‫مستنكر ًا‬ ‫عاجلةالبعض‬ ‫يتساءل‬ ‫التي امتدت‬ ‫السورية ‪.‬األسد‪ ،‬وليس‬ ‫الحدودإلسقاط‬ ‫يصطفعبرأوباما‬ ‫العنف الطائفي أن‬ ‫العكس‪...‬‬

‫‪54‬‬

‫‪5‬‬

‫عراة في الحصانة‬ ‫األمريكيةأكثر من ‪ 50‬مليار دينار‬ ‫األموال المهربة‬ ‫أحد الهواتف الذكية يتعرف عىل بصمة يد صاحبه ويعتمدها‬

‫د‪.‬بركات ‪.‬‬

‫‪8‬‬

‫تحتفي بتوقيع كتاب سيرة فبراير‬ ‫الجديدةالسجناء‬ ‫ليبيا تعليم‬

‫االحتفال يأتي يف خضم التشرف بشخصية الكاتب باعتباره مناضل‬ ‫المناهج رسم‬ ‫ذاتكبير يف‬ ‫النزالء دور‬ ‫سيدرسكان له‬ ‫الكلمة والذي‬ ‫مالمح يف المدارس‬ ‫التي تدرس‬ ‫الثورة ‪.‬‬ ‫واشعال فتيل‬ ‫يوجد أي اختالف فيما بينهم‪...‬‬ ‫األخرى وال‬

‫‪65‬‬

‫االستخبارات‬ ‫مدخ ًال للتشغيل ويعني‬ ‫ستحصل من قبل‬ ‫األمريكيةمن ليبيا‬ ‫والمسروقة‬ ‫هذا أنالمهربة‬ ‫األموال‬ ‫الهاتف ‪.‬‬ ‫السابق أكثر من ‪ 50‬مليار دينار‬ ‫يستعمليفهذاالنظام‬ ‫عىل بصمات كل منأشخاص‬ ‫ليبي من بينها ‪ 30‬مليار ًا يف سويسرا‪...‬‬

‫من األرشيف‬

‫‪12‬‬

‫الطائرةالقدم‬ ‫باتحاد كرة‬ ‫طبية مؤقتة‬ ‫مسابقة كرة‬ ‫لجان آلية‬

‫أصدر االتحاد العام الليبي لكرة القدم قرارا بشأن تشكيل لجان طبية‬ ‫الكشوفات‬ ‫واعتماد‬ ‫تتوىل مهمة‬ ‫شروط وآلية‬ ‫الطائرة‬ ‫مراجعةللكرة‬ ‫االتحاد العام‬ ‫مؤقتة حدد‬ ‫المسابقات ‪.‬‬ ‫الفرقيفالمشاركة‬ ‫الطبية لالعبي‬ ‫الثانية للموسم‬ ‫دوري يفالدرجة‬ ‫المشاركة‬

‫‪10 8‬‬

‫‪1212‬‬

‫الرياضي ‪ 2013‬ـ ‪ 2014‬التي ستنطلق شهر‬ ‫ديسمبر القادم‪...‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫البرعصي مطمئن ًا المصريين ‪ :‬حميدان ‪:‬‬ ‫إقليم برقة يتجه إىل إعالن دولة إلغاء التفويض ألبي سهمني سيكون على قائمة جدول الجلسة القادمة‬

‫جديدة محاذية ملصر‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأضاف بقوله "نحترم الدول األخرى ودول الجوار ونلتزم‬ ‫بكل االتفاقات الدولية الملتزمة بها الدولة الليبية‪ ،‬خاصة‬ ‫الشقيقة العربية مصر‪ ،‬التي من الضروري أن تكون عالقاتنا‬ ‫معها ممتازة بل وفوق الممتازة‪ ،‬وعلى مصر أن تطمئن على‬ ‫حدودها‪ ،‬على حد تعبيره‪.‬‬ ‫وأوضح البرعصي‪ ،‬بخصوص العالقة مع العاصمة طرابلس‪،‬‬ ‫بقوله ‪" :‬نعرف أن الحكومة في ليبيا ضعيفة ال تسيطر على‬ ‫شيء وتقع هي تحت سيطرة الكتائب والميليشيات المسلحة‪،‬‬ ‫ورئيس ال��وزراء علي زيدان قال‪ :‬إن خطوتنا أمر ال يستحق‬ ‫النقاش‪ ،‬ولكن سنرد عليه وسنجبره على الحوار والنقاش‬ ‫معنا"‪.‬‬

‫‪ ‬العثور على جثة مدير مصرف‬ ‫اإلجماع العربي بضواحي بنغازي‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫عثرت األجهزة األمنية بمدينة بنغازي على جثة مدير‬ ‫مصرف اإلجماع العربي " عبد اللطيف الزوي " ملقاة بمنطقة‬ ‫مشروع الصفصفة بضواحي مدينة بنغازي‪.‬‬ ‫وأوضح الناطق الرسمي باسم الغرفة األمنية المشتركة‬ ‫بمدينة بنغازي العقيد " عبد الله الزايدي " لوكالة األنباء‬ ‫الليبية أن الكشوفات األولية التي أجريت على الجثة أظهرت‬ ‫أن الوفاة نتجت عن إصابة القتيل بعدة أعيرة نارية‪.‬‬ ‫وأشار العقيد " الزايدي " أن القتيل كان مخطوف ًا منذ‬ ‫حوالي خمسة وأربعين يوم ًا وأن أف��راد التشكيل العصابي‬ ‫المسؤول عن عملية الخطف طالب خالل األيام السابقة بدفع‬ ‫مبلغ مالي كبير نظير إطالق سراحه ‪.‬‬ ‫ولم يكشف " الزايدي " عن تفاصيل إضافية حول عملية‬ ‫االبتزاز التي مارسها الخاطفون وعن القيمة المالية التي‬ ‫طالبوا بها‪. .‬‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫واعتبر حميدان قضية رفع الحصانة عن‬ ‫ناجي مختار لن تكون على ج��دول أعمال‬ ‫المؤتمر ألنها محل إشكال قانوني ‪.‬‬ ‫وأعلن عن تشكيل لجنة من ع��دد من‬ ‫أعضاء المؤتمر أوكلت لها مهمة التواصل‬ ‫والتباحث بين األعضاء المقاطعين لحضور‬ ‫الجلسات ‪ ،‬ورئاسة المؤتمر ‪.‬‬

‫وأك���د حميدان ب��أن��ه ت��م التوصل إلى‬ ‫توافق على وض��ع ج��دول األعمال ‪ ،‬وآلية‬ ‫تسيير الجلسة القادمة للمؤتمر‪ ،‬وأوضح‬ ‫جار وضع خارطة ‪ ،‬يتم خاللها‬ ‫حميدان ‪ ‬أنه ٍ‬ ‫اإلعالن عن التوافق بين األعضاء المقاطعين‬ ‫لحضور الجلسات ‪ ،‬ورئ��اس��ة المؤتمر ‪،‬‬ ‫الستئناف الجلسة القادمة أو يتم تأجيلها ‪،‬‬ ‫وتكون جلسة منظورة‪. ‬‬

‫ما لم تعدل المادة ‪: 30‬‬

‫أمازيغ الصحراء سيقاطعون انتخابات لجنة الستني‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أع��ل��ن ث���وار وأع��ي��ان وم��ؤس��س��ات‬ ‫المجتمع المدني التبو وأمازيغ الصحراء‬ ‫الطوارق بالجنوب مقاطعة انتخابات‬ ‫لجنة الستين طالما لم يتم تعديل‬ ‫المادة ‪ 30‬من اإلعالن الدستوري وإقرار‬ ‫مبدأ التوافق فيما يخص المكونات‬ ‫الثقافية واللغوية ‪.‬‬ ‫وش����ددوا ف��ي ب��ي��ان أص����دروه في‬ ‫الوقفة االحتجاجية التي نفذوها على‬ ‫ض��رورة أن يضمن الدستور المرتقب‬ ‫حقوق الليبيين كافة في التعبير عن‬ ‫تطلعاتهم ورغباتهم ‪ ،‬ف��ي الوقت‬ ‫الذي تمر فيه البالد بمرحلة تاريخية‬ ‫وجوهرية وتسعى بخطوات حثيثة‬ ‫باتجاه تتويج نضال شعبها باعتماد‬ ‫دس��ت��ور دي��م��ق��راط��ي يعبر ع��ن آم��ال‬ ‫وطموحات كل مكوناتها ‪.‬‬ ‫وأك�����دوا رف��ض��ه��م ألي���ة ح��ل��ول أو‬ ‫قوانين مسيسة بهدف تضييع الحقوق‬ ‫الدستورية لألقليات كالقانون رقم ‪18‬‬

‫وتحميلهم المسؤولية الكاملة إذا تم‬ ‫تجاهلهم وما ينتج عنه من ردود أفعال ‪.‬‬ ‫‪ ‬وحثوا في بيانهم ممثلي الطوارق‬ ‫والتبو بالمؤتمر الوطني العام إلى‬ ‫المطالبة بإقرار مبدأ التوافق والدفاع‬ ‫عن الحقوق التي تم انتخابهم من أجلها‪،‬‬ ‫داعين إلى تفعيل الرقم الوطني لألسر‬ ‫المقيدة بسجالت األحوال المدنية من‬ ‫المكونات‪ . ‬‬

‫لسنة ‪ 2013‬بشأن حقوق المكونات‬ ‫الثقافية واللغوية ورفضهم للجوء‬ ‫المؤتمر إلى سياسة الهروب إلى األمام‬ ‫وضياع الوقت ‪.‬‬ ‫وط���ال���ب���وا ف���ي ب��ي��ان��ه��م رئ��ي��س‬ ‫وأعضاء المؤتمر الوطني العام لتحمل‬ ‫مسؤولياتهم التاريخية تجاه حقوق‬ ‫ال��م��ك��ون��ات وال��ح��رص ع��ل��ى تحقيق‬ ‫المطالب المشروعة لهذه المكونات‬

‫وزارة العمل توقف مرتبات فائض املالك الوظيفي اعتباراً من شهر أكتوبر‬

‫المرتبات وصلت إلى ‪ 20‬مليار‬ ‫دينار ‪ ،‬أي ما يعادل نحو ‪% 50‬‬ ‫من الميزانية العامة‪ ،‬كما أكد أن‬ ‫الوزارة حالي ًا تعمل على تقليصها‪.‬‬ ‫وأوض���ح ال��ح��ري��زي أن الرقم‬ ‫المسجل في المنظومة يبلغ ‪93‬‬

‫ألف موظف‪ ،‬بعد أن تمت إحالته‬ ‫إلى لجنة الرقم الوطني تقلص‬ ‫إلى نحو ‪ 60‬ألف شخص‪ ،‬مشير ًا‬ ‫إل��ى أننا تجنبنا ص��رف مرتبات‬ ‫وهمية لنحو ‪ 30‬أل��ف موظف‬ ‫كانوا يتلقون مرتبات هدر ًا"‪.‬‬ ‫‪ ‬وق���ال رئ��ي��س لجنة ال��رق��م‬ ‫الوطني بالوزارة بشير المحجوبي‬ ‫"إن��ن��ا كشفنا ع���دد ًا ك��ب��ي��ر ًا من‬ ‫الخروقات القانونية في المرتبات‬ ‫ونسعى حالي ًا إلى حلها"‪ ،‬موضح ًا‬ ‫أن أغلب الحاالت التي تم كشفها‬ ‫يكون أصحابها إما متوفون أو‬ ‫سنهم غير قانوني أو مزورين‬

‫مستخدمة ‪ 42‬ألف عنصر أمني ‪:‬‬

‫وزارة الداخلية تعد خطة لتأمني انتخابات الهيئة‬ ‫التأسيسية لصياغة الدستور‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أكد وكيل وزارة الداخلية للشؤون األمنية‬ ‫المكلف البهلول الصيد البدء في تجهيز اللجنة‬ ‫المركزية لتأمين انتخابات الهيئة التأسيسية‬ ‫لصياغة الدستور وتفعيل غرفة العمليات‬ ‫الخاصة بها‪.‬‬ ‫وأض��اف الصيد ألج��واء لبالد أن��ه تم وضع‬ ‫خطة كاملة جرى مناقشتها في االجتماع الذي‬ ‫عقد أمس برئاسة رئيس الوزراء علي زيدان‪،‬حيث‬ ‫وقع االتفاق على توفير الدعم الكامل بكل‬ ‫اإلمكانيات لعمل اللجنة‪.‬‬

‫وأف��اد بأنه تم االتفاق لتدريب المشاركين‬ ‫ووضع خطة للتدريب‪ ،‬حيث يستهدف قرابة ‪42‬‬ ‫ألف عنصر على مستوى مديريات األمن بليبيا‬ ‫وكذلك إع��داد خطة إعالمية عن طريق إدارة‬ ‫العالقات العامة بالوزارة‪.‬‬ ‫ونوه الصيد إلى أن وزارة الدفاع ستشارك في‬ ‫عمل اللجنة‪ ،‬وتكون مسؤوليتها تأمين مناطق‬ ‫الدوائر االنتخابية للمدن الكبيرة مثل طرابلس‬ ‫وبنغازي ومصراتة‪.‬‬ ‫يشار إلى أن اللجنة شكلت بالقرار رقم "‪"1721‬‬ ‫في التاسع عشر من أغسطس الماضي‪.‬‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫‪  ‬الجهات األمنية يف سرت تغلق منافذ املدينة‬ ‫للبحث عن املاليني التي سرقت‬ ‫تتمة ‪:‬‬ ‫وق���ال ع��دد م��ن رؤس���اء األج��ه��زة‬ ‫األمنية بسرت ب��أن أج��ه��زة البحث‬ ‫والتحري بشأن هذه القضية تجري‬ ‫ب��دق��ة م��ن ق��ب��ل مختلف األج��ه��زة‬ ‫للوصول إل��ى الجناة والمجرمين‬ ‫الذين نفذوا عملية السطو المسلح‬ ‫واالستيالء على األم���وال العامة ‪.‬‬ ‫وذكر العقيد " خالد العكاري " ضابط‬ ‫العمليات بكتيبة شهداء الزاوية‬ ‫التابعة للجيش الليبي لوكالة األنباء‬ ‫الليبية أن الكتيبة قامت باتخاذ‬ ‫إجراءات مشددة عند مداخل المدينة‬

‫ومخارجها وذلك بالتعاون مع األجهزة‬ ‫األمنية بالمدينة‪.‬ودعا " العكاري "‬ ‫المواطنين بالمدينة إلى التعاون‬ ‫مع األجهزة األمنية حتى يتم كشف‬ ‫مرتكبي هذه الجريمة ‪.‬‬ ‫يذكر أن مجموعة مدججة بأسلحة‬ ‫خفيفة ومتوسطة قامت عشية أول‬ ‫أمس باالستيالء على ‪ 53‬مليون دينار‬ ‫ليبي و‪ 12‬مليون ًا أخرى من العملة‬ ‫األجنبية بعد اع��ت��راض��ه��م شحنة‬ ‫أموال بسرت كانت في طريقها إلى‬ ‫فرع مصرف ليبيا المركزي بالمدينة‬ ‫والذوا بالفرار‪.‬‬

‫زيدان ينفي عالقة حكومته مساعدة أمريكا‬ ‫القبض على متهمني يف ليبيا‬

‫لمن لم يوافها بالرقم الوطني ‪:‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ق���ال وك��ي��ل ش���ؤون الخدمة‬ ‫المدنية ب��وزارة العمل والتأهيل‬ ‫(علي الحريزي)‪ ‬إن الوزارة أوقفت‬ ‫مرتبات فائض المالك الوظيفي‬ ‫منذ شهر أكتوبر‪ ،‬وذل��ك لمن لم‬ ‫يواف الوزارة بالرقم الوطني ‪.‬‬ ‫وأك��د (الحريزي) ألج��واء لبالد‬ ‫أن هذا اإلجراء لم يصدر من وزارة‬ ‫العمل مباشرة بل من المؤتمر‬ ‫الوطني العام ‪ ..‬موضح ًا أن عدد‬ ‫الموظفين في الدولة يصل حالي ًا‬ ‫إلى مليون وربع المليون موظف ‪.‬‬ ‫‪   ‬وأفاد (الحريزي) أن ميزانية‬

‫‪2‬‬

‫معلوماتهم الشخصية‪ ،‬مؤكد ًا أننا‬ ‫نعمل على إيقافهم جميعا‪ ،‬وذلك‬ ‫بحسب التشريع القانوني‪.‬‬ ‫‪ ‬وقال الحريزي إنه عند إعالننا‬ ‫ع��ن إم��ك��ان��ي��ة ف��رص��ة تسجيل‬ ‫الباحثين عن العمل‪ ،‬بلغ عدد‬ ‫المترشحين في منظومة الوزارة‬ ‫حوالي ‪ 70‬أل��ف‪ ،‬وبعد التثبت‬ ‫تقلص العدد إلى ‪ 10‬آالف مواطن‬ ‫عاطل عن العمل فقط‪.‬‬ ‫وأشار الحريزي إلى أننا اعتمدنا‬ ‫نماذج خاصة بموظفي دولة ليبيا‬ ‫بالكامل‪ ،‬وعممناه على مختلف‬ ‫القطاعات‪ ،‬مؤكد ًا أن نهاية العام‬

‫الجاري سيتم حصر هذه الفئة كي‬ ‫تعطى فرصة للشباب المتخرجين‬ ‫والحاصلين على مؤهالت دراسية‬ ‫عالية‪.‬‬ ‫‪ ‬وأشار المحجوبي إلى أن الوزارة‬ ‫ح��اول��ت تمديد الفترة إلعطاء‬ ‫ف��رص��ة لهم وم��راع��اة حاالتهم‬ ‫المادية واآلن سيتم إيقافهم‪.‬‬ ‫مضيف ًا أن هناك ع���دد ًا من‬ ‫الموظفين لديهم مشكلة في‬ ‫الرقم الوطني‪ ،‬وه��ذا أمر سيتم‬ ‫حله ‪،‬وإذا حدث أي خطأ بإمكانهم‬ ‫مراجعة مكاتب الرقم الوطني في‬ ‫ليبيا‪.‬‬

‫‪ ‬شلقم ينفي كتابته للمقال املنسوب إليه يف أحد‬ ‫املواقع اإللكرتونية‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نفى السيد "عبدالرحمن شلقم " في اتصال‬ ‫هاتفي مع صحيفة الوطن الليبية أن يكون‬ ‫ق��د كتب أي مقال وأرس��ل��ه ألي صحيفة ‪،‬‬ ‫مؤكد ًا على أنه عندما يكتب مقا ًال سينشره‬ ‫وبكل وضوح من خالل وسائل النشر المعلومة‬ ‫للجميع وليست المجهولة المصدر ‪.‬‬ ‫وأشار شلقم من خالل تصريحاته للوطن‬

‫الليبية أن له صفحة شخصية على مواقع‬ ‫التواصل االجتماعي "الفيس بوك" ينشر من‬ ‫خاللها وجهات نظره‪ ،‬ويتواصل من خاللها مع‬ ‫القراء ‪.‬‬ ‫يذكر أن العديد من المواقع وصفحات‬ ‫الفيس بوك نشرت مقا ًال منسوب للدكتور‬ ‫عبدالرحمن شلقم بعنوان " عندما يحكم‬ ‫الجرذان "‪.‬‬

‫تهنئة بعيد ميالد‬ ‫تتقدم األسرة الكريمة بأحر التهاني وأطيبها للحبوب‬ ‫ُ(معاد محسن العجمي المشري) بمناسبة عيد ميالده‬ ‫السعيد وإطفائه الشمعة العاشرة من عمره المديد ألف‬ ‫ألف مبروك وعقبال المائة شمعة‪.‬‬ ‫عنهم ‪ :‬أختك‪ /‬مودة‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫نفى رئيس الحكومة المؤقتة‬ ‫" علي زي��دان " أمس األربعاء بشدة‬ ‫صحة األخبار المتداولة التي تشير إلى‬ ‫دور حكومته في مساعدة الواليات‬ ‫المتحدة األمريكية القبض على زعيم‬ ‫أنصار الشريعة أحمد أبوختالة الذي‬ ‫تتهمه واشنطن بتنفيذ الهجوم على‬ ‫قنصليتها في مدينة بنغازي ‪.‬‬ ‫وقال " زيدان " في مؤتمر صحفي‬ ‫عقده بمقر رئاسة الحكومة بالعاصمة‬ ‫طرابلس‪ :‬هذه األخبار ال أساس لها من‬ ‫الصحة ‪ ..‬والحكومة ال تقوم بمثل‬ ‫هذه األعمال ‪.‬‬ ‫وذكر " زيدان " أن ميناء الحريقة‬ ‫النفطي بمدينة طبرق سيفتح ما بين‬ ‫يومي األحد واإلثنين القادمين ـ حسب‬ ‫االتفاق الذي وقع مع أعيان ووجهاء‬ ‫المدينة وحرس المنشآت النفطية ‪.‬‬ ‫وكشف " زيدان " عن الشروع في‬ ‫تنفيذ مصفاتين لتكرير النفط الخام‬ ‫جديدتين أحدهما بطاقة ‪ 300‬ألف‬ ‫برميل بمدينة طبرق واألخرى بطاقة‬ ‫‪ 50‬ألف برميل بمدينة أوباري جنوب‬ ‫ليبيا ‪.‬‬ ‫واعتبر األشخاص الذين يتحدثون‬ ‫إلى وسائل اإلع�لام باسم الفيدرالية‬ ‫اليمثلون إال أنفسهم ‪ ،‬واصفا إياهم‬

‫‪ ‬الزبري يدعو إىل استفتاء سكان برقة على‬ ‫النظام الفيدرالي‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫دعا الزبير السنوسي رئيس مايعرف‬ ‫بإقليم برقة إلى استفتاء سكان اإلقليم‬ ‫حول تحويله إلى إقيلم فيدرالي ‪..‬‬ ‫وقال نحن نترك األمر للشعب الليبي‬ ‫ليستفتي على الفيدرالية كنظام‬ ‫للحكم‪.‬‬

‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫وفيما اعتبر أن ث��ورة ‪ 17‬فبراير‬ ‫كفلت حرية ال��رأي للجميع لفت في‬ ‫مؤتمر صحفي عقده ببنغازي إلى أن‬ ‫إع�لان ما سمي بالمكتب السياسي‬ ‫في إجدابيا كان منفرد ًا وأنه اليخدم‬ ‫مصلحة ليبيا بصفة عامة والمصلحة‬ ‫اإلقليم الفيدرالي خاصة ‪.‬‬

‫تعزية‬ ‫ليبيا الجديدة تتقدم بأحر التعازي والمواساة القلبية للزميل أحمد‬ ‫الفيتوري في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى (أخيه)‪.‬‬ ‫تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وألهم أهله وذويه جميل الصبر‬ ‫والسلوان ‪.‬‬ ‫إنا لله وإنا إليه راجعون‬

‫تعديل اسم‬ ‫‪- 3‬أعلن أنا عزالدين الناير‬ ‫اليونسي ب��أن اس��م ابنتي‬ ‫الصحيح هو (ملك) وليس‬ ‫كما جاء بسجالت تاجوراء‪.‬‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬

‫بأنهم خارجون عن القانون ‪ ..‬وقال ‪ :‬إذا‬ ‫تجاوزوا بأحاديثهم عبر وسائل اإلعالم‬ ‫سنقف ضدهم ولن نتيح ألحد أن يهدد‬ ‫وحدة ليبيا ‪.‬‬ ‫وداف���ع بشدة على أهمية مصر‬ ‫لبالده ‪ ..‬معتبرا أن مصر تعد التوأم‬ ‫لليبيا وبأنها التتبدل أو تتغير لدى‬ ‫الليبيين نتيجة مواقف سياسية ‪.‬‬ ‫وقال ‪ :‬نحن نعتبر زيارة مصر عز‬ ‫وفخر لمن يترأس الحكومة الليبية‬ ‫وأن��ا شخصيا مستعد لزيارتها حتى‬ ‫بدون دعوة رسمية في أي وقت ‪.‬‬ ‫واتهم " زيدان " المصرف المركزي‬ ‫في عدم تنسيقه مع وزارة الداخلية‬ ‫لنقل المبلغ المالي الكبير لمدينة سرت‬ ‫والذي تجاوز أكثر من ‪ 50‬مليون دينار‬ ‫ليبي ‪ ..‬وقال ‪ :‬إن المصرف لم يتخذ‬ ‫اإلجراءات األمنية بالكيفية المناسبة‬ ‫غير أنه لفت إلى أن هذا األمر سيحل‬ ‫خالل الساعات القادمة دون أن يذكر‬ ‫عما إذا قبض على المسلحين الذين‬ ‫سطو على المبلغ المذكور ‪.‬‬ ‫وأض���اف أن حكومتي تجاهد‬ ‫لمواجهة التحديات التي ترتبت عن‬ ‫تداعيات ث��ورة ‪ 17‬فبراير ‪ ..‬ونحن‬ ‫لسنا حكومة يتوفر أمامها النجاح‬ ‫وتعرف أيضا أن أمامها كل معوقات‬ ‫الفشل ‪.‬‬

‫تعديل اسم‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 3‬أعلن أن��ا عبدالحفيظ ‪- 2‬أعلن أنا صالح خليفة‬ ‫محمد الهادي الوحيشي أنني علي بأن اسم ابنتي هو بيسان‬ ‫من مواليد ‪1958‬م وليس كما وليس كما جاء ببلدية طرابلس‬ ‫جاء في سجالت سوق الجمعة‪ .‬فرع حي األندلس‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


3

)301( ‫العدد‬

‫ ميالدية‬2013 ‫ �أكتوبر‬31 ‫ هـ املوافق‬1434 ‫ ذو احلجة‬26 ‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س‬

‫اعالن‬

‫شركة الخليج العربي للنفط‬ :‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية – بشركة الخليج العربي للنفط عن طـــرح العطاء التالي‬ ‫ثمن الكراسة‬ .‫ل‬.‫ د‬500

‫ من إجمالي قيمة العرض‬% 0.5 ‫ • الضمان اإلبتدائي قدره‬3 ‫ ويجب تقديمه كصك مصدق صادر عن أحد المصارف العاملة‬،‫المقدم‬ ‫ و يسلم في مظروف‬، ‫ لصالح شركة الخليج العربي للنفط‬، ‫في ليبيا‬ ‫ وسيتم ترجيع صكوك الضمان‬.‫منفصل ومغلق بالشمع األحمر‬ .‫اإلبتدائي لمن ال يرسى عليهم العطاء‬ ‫ إلي لجنة‬، ‫ • تقدم العروض خالل ساعات ال��دوام الرسمي‬4 ‫ بنغازي‬ _  ‫العطاءات الفرعية بمقر شركة الخليج العربي للنفط الكيش‬ 2014/02/27 ‫الخميس‬   ‫ في موعد أقصاه يـوم‬447 ‫_ مكتب‬ .14:00 ‫الساعة‬ ‫ • يراعى ان يكون تفصيل العرض بحيث كل موقع على حدة من‬5 .‫ناحية العرض الفني والمالي‬ ‫ • سوف لن يقبل إي عرض ال يلتزم مقدمه باإلجراءات الواردة‬6 ‫ كما‬ ‫ ولشركة الخليج الحق في إلغاء العطاء دون ذكر األسباب‬،‫أعاله‬ ‫ال تتحمل شركة الخليج أية مصاريف تكبدها المشارك جراء إلغاء‬ .‫العطاء‬ ‫ • ألي استفسارات يمكن االتصال بلجنة العطاءات الفرعية على‬7 :‫النحو التالي‬ 263 ‫شركة الخليج العربي للنفط – صندوق بريد‬ 303 ‫رئيس لجنة العطاءات الفرعية – الدور الثالث – مكتب‬ 3942:‫ داخلي‬+218 - 61 2228931 - 40 :‫هاتف‬ anasalsour@agoco.com.ly:‫بريد الكتروني‬ ‫ تكون جميع المراسالت بإسم رئيس لجنة العطاءات‬: ‫مالحظة‬ .‫الفرعية‬

‫اسم العطاء‬ ‫ صيانة وتحوير المطبخ و توسعة مسجد بحقل ماجد‬، ‫صيانة الوحدة السكنية‬ :‫ليبيا وهي‬ .‫• عقد التأسيس‬ .) ‫• صورة من مستخرج السجل التجاري ( ساري المفعول‬ .) ‫• شهادة قيد بالغرفة التجارية ( سارية المفعول‬ .) ‫• رخصة مزاولة العمل ( سارية المفعول‬ .) ‫• شهادة إثبات سداد الضريبة ( سارية المفعول‬ ‫• المركز المالي للمتقدم آلخر ثالث سنوات معتمدة من‬ . ‫المراجع الخارجي‬ .‫• قرار وزير االقتصاد‬ ‫ مغلقة‬، ‫) مظاريف منفصلة‬3( ‫يجب تقديم العرض في ثالثة‬ ‫ مع بيان اسم‬، ‫بالشمع األحمر ومختومة بختم مقدم العرض‬ . ‫المشروع وإسم الجهة المشاركة على كل مظروف بخط واضح‬ ‫ صورة‬+ ‫ أصل‬ ‫يحتوي المظروف األول على عرض مالي مسعر مــن‬ ‫ كما يجب‬  ،‫ صورة‬+ ‫ أصل‬ ‫والمظروف الثاني يحوي عرض ًا فني ًا من‬ ‫) أشهر على األقل من تاريخ اإلقفال‬3(‫أن تكون صالحية العرض‬ ‫ويتضمن المظروف الثالث عرض ًا مالي ًا غير‬ .‫المبين في هذا اإلعالن‬ ‫مسعر (دون سعر وإال يرفض إذا احتوى سعرا) يحتوي على الشروط‬ ‫المالية و طريقة الدفع المطلوبة مع ضرورة الموافقة التامة على‬ ‫الشروط العامة لشركة الخليج العربي للنفط كشرط أساسي للمشاركة‬ ‫ تقديم العرض‬.‫ صورة‬+ ‫ ويكون هذا العرض من أصل‬.‫في العطاء‬ ‫الفني يكون حسب المواصفات المطلوبة مرفقا به التخصص والخبرة‬ ‫السابقة في مجال العمل المذكور مدعمة بالمستندات و البيانات‬ .‫والمعلومات الالزمة‬

‫كل الشركات المتخصصة والتي لديها خبرة وكفاءة والراغبة‬ ‫فعلى‬ ‫استالم كراسة المواصفات الفنية والمالية‬ ، ‫في المشاركة في العطاء‬ ‫بطريقة التسليم المباشر لمندوبيها الذين يجب عليهم ملء نموذج‬ ‫التسليم المرفق هنا حسب المشروع إلحضاره جاهزا الحقا عندما‬ ‫ على الجميع‬.‫ لتسهيل وتسريع اإلجراءات‬،‫يحين موعد التسليم‬ ‫ علم ًا بأن موعد تسليم‬،‫االلتزام بما هو وارد في النموذج المستلم‬ ‫م‬2013/11/25 ‫الكراسات هو الفترة الواقعة من يوم اإلثنين‬ 10:00 ‫ م من الساعة‬2013/11/28 ‫وحتى يوم الخميس‬ .12:00 ‫وحتى الساعة‬ ‫ ) بمقر‬303 ( ‫تسحب كراسة مواصفات العطاء من مكتب رقم‬  ،‫ خالل ساعات الدوام الرسمــــــي‬،‫الشركة الرئيس بالكيش – بنغازي‬ ‫ و الذي يدفع بصك‬، ‫وذلك مقابل المبلغ المالي الموضح بالجدول أعاله‬ ‫ صادر عن أحد المصارف العاملة في‬ ، ‫مصدق غير قابل للترجيع‬ ‫ وال يسمح بسحب كراسة‬، ‫ لصالح شركة الخليج العربي للنفط‬ ‫ليبيا‬ ‫العطاء إال للمتقدمين القادرين على توفير المستندات المطلوبة في‬ :‫ وفق ًا للشروط اآلتية‬،‫هذا اإلعالن‬ ‫ • أن يكون المندوب عن الشركة مخول بسحب كراسة العطاء‬1 ‫بموجب مستند رسمي صادر عن الجهة التي يمثلها مصحوبا بختم‬ .‫الشركة‬ ‫ إحضار مظروف به ما يفيد‬،‫ • على الراغب في التقدم للعطاء‬2 ‫تخصص المتقدم وخبرته السابقة مدعومة بالمستندات في المجال‬ ‫ وكذلك المستندات الخاصة بوضعه القانوني والمالي وفق‬،‫المرغوب‬ ‫ وذلك بالنسبة للجهات المسجلة في‬،‫التشريعات الصادرة بالخصوص‬

Sub Tender committee of Arabian Gulf Oil Company (AGOCO) Benghazi-Libya Announces of new tenders to: Project Title

Booklet Price

Accommodation block Maintenace, Kitchen modification & Masjed Extension at Majed oil field So, to all qualified, Specialized Companies only which have previous experience in this field and which have the intention to submit to one of or the both tenders. Booklets handing will be during the period from Monday 25/11/2013 to Tuesday 28/11/2013 between 10:00 noon to 12:00. And handing will be to their representatives who have to fill the receiving form (available with announcement in www.agoco.com.ly and www.noclibya.com.ly) ahead, before coming to receive booklets to ease and speed the process. Specification booklets are to be obtained from office No. 303, Company Main Building – Elkish, Benghazi, against payment as mentioned in the above table, paid through non refundable certified cheque (From a Libyan bank) Credited to Arabian Gulf Oil Company (AGOCO). Booklets will not be submitted to other than the qualified capable bidders which are able to submit required documents by this announcement, according to the Following conditions: 1• Representatives have to be authorized through official letters from their Companies, including company stamp. 2• Who desire to bid has to present his qualification and past experience, supported with documents in the related Field. Also legal and financial documents, according to the prevailing laws for those registered in Libya, have to be submitted. These are : • Decree of formation.

500 L.D

• Valid Commercial registration. 4• Take in Consideration when submit offer so that each site sepa• Valid registration Certificate from Chamber of Commerce. rately in terms of technical and financial offer. • Valid working permission. 5• Bids have to be submitted during the official working hours, • Valid proof of tax payment. to Sub Tender Committee – Arabian Gulf Oil Company – Elkish• The decision of the Minister of Economy. Benghazi-Office 447 before Thursday 27/02/2014 at 14:00 o’clock. • Financial status along last three (3) years or current budget for new cos. 6• Any bid which does not comply with the above mentioned conditions will be rejected. Low price is not the only controlling 3• Bid to be submitted in three (3) separate, red Wax sealed, en- factor in evaluation. AGOCO reserves the right to cancel the tender velopes stamped from bidder, indicating project name, and partici- without obligation to give any reason for such cancellation. pating bidder name to be indicated on each envelope. One envelope is commercial Composed of one original + one copy. Second 7• For any inquiries, please contact Sub-Tender Committee on the envelope is for technical (one original + one copy). Validity should following address: be, at least, three (3) months From the Closing date. Third envelope Arabian Gulf Oil Company is un-priced commercial offer( does not contain price otherwise, it P.O.Box:263 will be rejected ) has to contain the required payment conditions Third floor-office 303 with the necessity to agree on all AGOCO general terms and condi- Tel: +218 61 2228931-40, Ext: 3942 tions to participate in the tender, composed of one original + one E.mail: anasalsour@agoco.com.ly copy. Note: All correspondences must be addressed to the head of Sub Tender • Bid bond value is 0.5% from bid total price and must be submitCommittee of Arabian Gulf Oil Company. ted as a certified cheque issued from a local Libyan bank to AGOCO, and contained in red wax sealed separate envelope. Bid bond Sub-Tender Committee cheques will be returned later for non accepted bidders. Arabian Gulf Oil Company


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪�31‬أكتوبر‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد(‪)301‬‬

‫‪4‬‬

‫رئيس وزراء العراق يتوجه ألمريكا سعياً للحصول على أسلحة ودور بشأن إيران وسوريا‬

‫يف وقت‬ ‫يتصاعد فيه‬ ‫عنف اإلرهاب‬ ‫الذي يضرب‬ ‫العراق دون تمييز‬ ‫سافر رئيس‬ ‫الوزراء العراقي‬ ‫نوري المالكي إىل‬ ‫الواليات المتحدة‬ ‫يوم الثالثاء‬ ‫سعيا للحصول‬ ‫عىل مساعدات‬ ‫عسكرية عاجلة‬ ‫لمكافحة تصاعد‬ ‫أعمال العنف‬ ‫الطائفية التي‬ ‫امتدت عبر‬ ‫الحدود السورية‪.‬‬

‫وذك��رت مصادر عراقية أن المالكي‬ ‫سيقدم نفسه إىل الرئيس باراك أوباما‬ ‫بوصفه وسيطا محتمال له مع إيران‬ ‫والرئيس السوري بشار األسد حليف‬ ‫ط��ه��ران لكن مسؤولين أمريكيين‬ ‫قللوا من احتمال قيام المالكي بهذا‬ ‫الدور‪ .‬وبعد عامين من زيارته األخيرة‬ ‫ع��ن��دم��ا ك��ان��ت ال��ق��وات األمريكية‬ ‫تنسحب من العراق يعاني العراق من‬ ‫تفجيرات عىل نطاق لم يحدث منذ‬ ‫أعمال العنف الطائفية يف الفترة‬ ‫بين ع��ام��ي ‪ 2006‬و‪ 2008‬وسعيا‬ ‫لتويل فترة والية ثالثة العام القادم‬ ‫يتطلع المالكي فيما يبدو إىل المشهد‬ ‫الدبلوماسي المتغير يف منطقة الشرق‬ ‫األوسط لترسيخ وضعه‪ .‬وقال المالكي‬ ‫يف مؤتمر صحفي يف المطار قبل‬ ‫مغادرته إن األمر العاجل هو تزويد‬ ‫العراق بأسرع ما يمكن بأسلحة ذات‬ ‫طبيعة هجومية "لمحاربة اإلرهاب"‬ ‫ومطاردة الجماعات المسلحة‪ .‬وأكد‬ ‫الحاجة لطائرات هليكوبتر ومعدات‬ ‫أخرى‪ .‬وأشار مساعدون إىل الطائرات‬ ‫بدون طيار عىل أنها أداة مفيدة يف‬ ‫حراسة الحدود التي تقول الحكومة‬ ‫التي يتزعمها الشيعة إن القاعدة‬ ‫وجماعات سنية أخرى تقاتل األسد يف‬ ‫سوريا جلبت رجاال وأسلحة قتلت أكثر‬ ‫من ‪ 7000‬عراقي ه��ذا العام‪ .‬وقال‬

‫المالكي المقرر اجتماعه مع نائب‬ ‫الرئيس جو بايدن األرب��ع��اء ووزي��ر‬ ‫الدفاع تشاك هاجل وضباط أمريكيين‬ ‫كبار يوم الخميس أنه سيبحث مسائل‬ ‫تتعلق باألمن والمخابرات باإلضافة‬ ‫إىل أس��ل��ح��ة ي��ح��ت��اج إل��ي��ه��ا الجيش‬ ‫"لمحاربة اإلره���اب"‪ .‬وأش��ار إىل أن‬ ‫موضوع المخاطر القادمة من سوريا‬ ‫يتصدر قمة ج���دول أع��م��ال��ه ون��أى‬ ‫بنفسه عن تعليقات مساعدين دعوا‬ ‫إىل اإلسراع بتسليم طائرات إف‪-16‬‬ ‫من المقرر أن تصل يف غضون عام‪.‬‬ ‫وق��ال إن مثل هذه الطائرات ليس‬ ‫لها أولوية يف مواجهة المسلحين‪.‬‬ ‫وتقول حكومة المالكي إن القاعدة‬ ‫تسعى إىل تأمين أرض لها يف العراق‬ ‫حيث األقلية السنية هي الطائفة‬ ‫الرئيسة يف الصحراء المجاورة لسوريا‬ ‫وأنها تريد زعزعة استقرار الحكومة‬ ‫التي يتزعمها الشيعة يف بغداد لدعم‬ ‫هدفها المتمثل يف اإلطاحة باألسد‪.‬‬ ‫لكن كثيرين من السنة العراقيين‬ ‫الذين كانوا يهيمنون عىل البالد إىل‬ ‫أن أطاحت القوات األمريكية بصدام‬ ‫حسين يف عام ‪ 2003‬يتهمون المالكي‬ ‫ب��اس��ت��غ�لال ع��ن��ف ال��ق��اع��دة ذري��ع��ة‬ ‫الستبعاد طائفتهم م��ن السلطة‪.‬‬ ‫وتراقب الواليات المتحدة التي عززت‬ ‫النظام االنتخابي الذي وضع المالكي‬

‫يف السلطة يف عام ‪ 2006‬عىل قمة‬ ‫حكومة ائتالفية باستياء بالغ رئيس‬ ‫الوزراء العراقي وهو يتجاهل نداءات‬ ‫لتحقيق توافق ويقترب أكثر من‬ ‫طهران‪ .‬وربما يسعى رئيس ال��وزراء‬ ‫الذي واجه انتقادات أمريكية حادة‬ ‫يف مارس لسماحه إليران بنقل أسلحة‬ ‫ومقاتلين جوا فوق العراق لمساعدة‬ ‫األس���د يف س��وري��ا لتحويل موقفه‬ ‫المحوري يف المنطقة لصالحه بينما‬ ‫أح��دث��ت االنتفاضات العربية‬ ‫يف ع��ام ‪ 2011‬وبرنامج إي��ران‬ ‫ال��ن��ووي ه���زة يف السياسات‬ ‫االستراتيجية األمريكية‪ .‬ولم‬ ‫يشر المالكي عىل نحو مباشر‬ ‫إىل إمكان قيامه بدور وساطة‬ ‫لكن ع��دة مسؤولين وساسة‬ ‫عراقيين ق��ال��وا إن��ه سيبحث‬ ‫ه��ذه القضية يف واش��ن��ط��ن‪.‬‬ ‫وق��ال عضو يف ائ��ت�لاف دول��ة‬ ‫ال��ق��ان��ون ال���ذي ينتمي إليه‬ ‫المالكي إن رسالة المالكي إىل‬ ‫األمريكيين مفادها أن العراق‬ ‫هو أفضل وسيط بين طهران‬ ‫والغرب لحل القضية النووية‬ ‫وقال مسؤول شيعي بارز قريب من‬ ‫المالكي إنه سيبحث إجماال كل األمور‬ ‫المتعلقة بالعراق وإيران وسوريا‪ .‬ومع‬ ‫زيادة االستقطاب يف منطقة الشرق‬

‫األوس���ط بين كتلة سنية تهيمن‬ ‫عليها السعودية وشيعة يتطلعون‬ ‫إىل إيران فإنه يمكن للمالكي القيام‬ ‫ب��دور م��ح��وري كزعيم ع��رب��ي شيعي‬ ‫لدولة كبيرة ومحورية عاش سنوات‬ ‫عديدة بالمنفى يف إيران وسوريا وله‬ ‫عالقات وثيقة يف واشنطن‪ .‬وقال‬ ‫وزير عراقي شيعي سابق إن مسؤولين‬ ‫أمريكيين ينظرون إىل إقامة تحالف‬ ‫أوثق مع العراق عىل أنه يجيء عوضا‬

‫‪،‬‬ ‫‪،‬‬ ‫المالكي‪..‬‬

‫القاعدة تسعي‬ ‫إلى تأمين أرض‬ ‫لها في العراق‬

‫‪،‬‬

‫عن التباعد بين الواليات المتحدة‬ ‫والسعودية التي أغضبها استعداد‬ ‫أوباما للتحدث إىل الرئيس اإليراني‬ ‫الجديد حسن روحاني وتقاعسه عن‬

‫أسرى فلسطينيون يلقون استقبال األبطال عند وصولهم إىل الضفة الغربية‬

‫وصل األسرى المفرج عنهم إىل مقر الرئاسة يف مدينة‬ ‫رام الله حيث كان يف انتظارهم الرئيس الفلسطيني‬ ‫محمود عباس ومئات المواطنين بعد ساعات من‬ ‫االنتظار وهم يلوحون باألعالم الفلسطينية وصور‬ ‫أبنائهم وي��رق��ص��ون ع�لى وق��ع األغ��ان��ي الوطنية‪.‬‬ ‫واشتملت القائمة عىل ‪ 26‬أسيرا خمسة منهم من‬ ‫قطاع غزة والباقون من الضفة الغربية بعد أن قضوا‬ ‫أحكاما بالسجن تتراوح من ‪ 20‬إىل ‪ 33‬عاما يف إطار‬ ‫صفقة تقضي باإلفراج عن ‪ 104‬أس��رى عىل مراحل‪.‬‬ ‫وكانت إسرائيل قد أفرجت عن مجموعة من ‪ 26‬أسيرا‬ ‫يف أغسطس الماضي‪ .‬وتعهد عباس يف كلمة له يف‬ ‫حفل استقبال األسرى بعدم التوقيع عىل اتفاق سالم‬ ‫نهائي مع إسرائيل "وهناك أسير واحد خلف القضبان‪".‬‬

‫وأضاف عباس قائال "نبارك ونحيي إخوتنا األبطال‬ ‫القادمين من وراء القضبان إىل دنيا الحرية ‪ ...‬اآلن‬ ‫نتكلم عن ‪ 104‬أسرى جميعهم بإذن الله سيخرجون كما‬ ‫خرج إخوتنا هؤالء‪ ..‬لن تتم الفرحة إال بإخراج الجميع‬ ‫من السجون‪ ".‬وك��ان اتفاقا فلسطينيا إسرائيليا‬ ‫برعاية أمريكية باإلفراج عن ‪ 104‬ممن اعتقلوا قبل‬ ‫التوقيع عىل اتفاق أوسلو قبل ‪ 20‬عاما عىل أربعة‬ ‫مراحل تم فعليا تنفيذ مرحلتين منها‪ .‬وتحتجز إسرائيل‬ ‫يف سجونها ما يقارب ‪ 5000‬معتقل بينهم أطفال‬ ‫ونساء وشيوخ منهم من يقضي محكومية وآخرين‬ ‫لم تتم محاكمتهم بعد‪ ".‬ورفض عباس ما صدر من‬ ‫تصريحات جاء فيها أن صفقة اإلفراج عن األسرى كانت‬ ‫مقابل استمرار إسرائيل يف التوسع االستيطاني‪ .‬وقال‬

‫" قد توجه إلينا انتقادات هنا وهناك‪ ...‬حرية أسير‬ ‫واحد أهم من التفاهات التي يطلقونها‪ ".‬وحُ ِمل األسرى‬ ‫المفرج عنهم عىل األكتاف يف ساحة المقاطعة قبل أن‬ ‫يتوجهوا إىل السيارات التي كانت تنتظرهم لتقلهم إىل‬ ‫مدنهم وقراهم ومخيماتهم يف الضفة الغربية‪ .‬لكن لم‬ ‫تمض ساعة عىل عملية اإلفراج حتى أعلنت إسرائيل‬ ‫ِ‬ ‫أنها ستبني ‪ 1500‬وح��دة سكنية للمستوطنين يف‬ ‫القدس الشرقية‪ ،‬بحسب ما أوردت اإلذاعة العسكرية‬ ‫اإلسرائيلية‪ ،‬التي أك��دت أن ق��رار البناء يف "رام��ات‬ ‫شلومو" أقر من قبل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو‬ ‫ووزي��ر الداخلية جدعون ساعار‪ .‬وأضافت اإلذاع��ة أن‬ ‫نتانياهو وساعار وافقا أيض ًا عىل مشروعين آخرين‬ ‫للتنمية يف القدس الشرقية؛ مركز سياحي وأثري داخل‬

‫مهاجمة األس��د‪ .‬وقال الوزير السابق‬ ‫"أمريكا تريد من العراق القيام بدور‬ ‫يف ح��ل األزم���ة ال��س��وري��ة‪ ".‬وأض��اف‬ ‫"ال��والي��ات المتحدة ترى أن العراق‬ ‫نقطة ت���وازن محتملة يف الصراع‬ ‫اإليراني السعودي‪ ".‬لكن مسؤولين‬ ‫أمريكيين سئلوا بشأن مثل هذه‬ ‫التصريحات قالوا إنهم ال يرون ثمة‬ ‫ضرورة تذكر لوساطة مع إيران‪ .‬وأشار‬ ‫أحدهم إىل أن أوباما تحدث إىل روحاني‬ ‫منذ شهر يف أرفع اتصال ثنائي عىل‬ ‫اإلط�لاق منذ ع��ام ‪ 1979‬وأن��ه يرى‬ ‫تطورات إيجابية يف أحدث محادثات‬ ‫نووية بين طهران والقوى العالمية‪.‬‬ ‫وق��ال رم��زي مارديني بمعهد العراق‬ ‫للدراسات االستراتيجية إن المالكي‬ ‫ي��روج نفسه كالعب إقليمي لتعزيز‬ ‫التأييد المحيل له قبل االنتخابات‬ ‫التي ستجري يف إبريل المقبل‪ .‬وقال‬ ‫م��اردي��ن��ي إن ط��ري��ق المالكي إىل‬ ‫إعادة انتخابه يمر من خالل واشنطن‬ ‫وطهران وأن ثمة مصلحة سياسية يف‬ ‫أن يجعل نفسه مهما للجانبين سواء‬ ‫كان التركيز عىل برنامج إيران النووي‬ ‫أو التفاوض عىل تسوية سياسية يف‬ ‫سوريا‪ .‬وأضاف إن المالكي يريد دورا‬ ‫دبلوماسيا إقليميا ألن ذلك سيكفل له‬ ‫عىل األرجح فترة والية ثالثة كرئيس‬ ‫للوزراء‪.‬‬

‫أسوار المدينة القديمة وحديقة عامة عىل منحدرات‬ ‫جبل "سكوبوس"‪ .‬وتظاهر العشرات م��ن نشطاء‬ ‫الحركات اليمينية اإلسرائيلية قبالة سجن عوفر قرب‬ ‫بيتونيا الليلة الماضية‪ ،‬احتجاجا عىل القرار باإلفراج‬ ‫عن السجناء الفلسطينيين‪  .‬ودعا المتظاهرون ـ طبقا‬ ‫لراديو "ص��وت إسرائيل" يوم األربعاء ـ إىل اإلف��راج‬ ‫عن سجناء أمنيين يهود أيضا‪ ،‬فيما أضرم عدد من‬ ‫المتظاهرين النار يف "كوفيات" فلسطينية‪ .‬يف وقت‬ ‫يتصاعد فيه عنف اإلرهاب الذي يضرب العراق دون‬ ‫تمييز سافر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إىل‬ ‫الواليات المتحدة يوم الثالثاء سعيا للحصول عىل‬ ‫مساعدات عسكرية عاجلة لمكافحة تصاعد أعمال‬ ‫العنف الطائفية التي امتدت عبر الحدود السورية‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 31‬اكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫‪5‬‬

‫ُعـراة يف الحضانة‬ ‫األمريكية؟‬ ‫راجح الخوري‬

‫عن «اإلخوان املسلمني» والدولة التي يحكمونها ويحتقرونها‬ ‫ثمة َش َبه ال‬ ‫ُتخطئه عين بين‬ ‫جماعات «اإلخوان‬ ‫المسلمين» في‬ ‫الدول المختلفة‪،‬‬ ‫َشبه يتعدى‬

‫المناهج واألفكار‬ ‫إلى ما هو أكثر‬ ‫جوهرية‪ ،‬على‬ ‫المراقب حين‬ ‫تبلغ حواسه‬ ‫هذا الحد أن‬ ‫يعيد الشبه إلى‬ ‫السياسة خوف ًا‬ ‫من أفخاخ عنصرية‬ ‫ال شك في أنها‬ ‫أطلت برأسها‬ ‫خالل الحقبة‬ ‫«اإلخوانية» التي‬ ‫تعصف بالمنطقة‪.‬‬ ‫حازم األمين‬

‫وما نعنيه بالحذر هنا هو بلوغ المرء في سعيه‬ ‫إلى تفسير «اإلخوان» مستويات تتعدى السياسة‬ ‫إلى التراكيب النفسية التي تقف خلف كثير من‬ ‫المدركة‬ ‫التوجهات‪ ،‬وتفسر عالقة «اإلخوان» غير ُ‬ ‫في أشكال الحياة الحديثة‪ ،‬بما فيها الدولة‬ ‫وأجهزتها‪ ،‬التي خسرها «اإلخ��وان» في مصر وما‬ ‫زالوا يحتفظون بالحصة األكبر منها في تونس‪،‬‬ ‫ويطمحون إلى مثلها في األردن ويتأهبون للتصدي‬ ‫لها في سورية‪.‬‬ ‫لكن تجاوز السياسة في فهم عالقة «اإلخ��وان»‬ ‫بالدولة والمجتمع هو سياسة أيض ًا‪ ،‬مقاومة‬ ‫أجسامهم لربطة العنق أمر ال يخلو من سياسة‬ ‫المدرك لهياكل الدولة‬ ‫إضعافهم غير الواعي وغير ُ‬ ‫التقليدية الموروثة من أنظمة بائدة‪ ،‬أمر ال يخلو‬ ‫من سياسة أيض ًا‪ ،‬الدولة في العرف وفي الالوعي‬ ‫«اإلخواني» هي «األهل» وما انبثق من األهل من‬ ‫عالقات «مقدسة»‪ .‬فشرطي السير في العاصمة‬ ‫التونسية بهندامه غير األهلي ص��ار في دولة‬ ‫«النهضة» عالمة يمكن تجاوزها‪ ،‬فيما إحالل أئمة‬ ‫مساجد حركيين وسلفيين على نحو غير قانوني‬ ‫مكان أئمة الجامعة الزيتونية ممن ع ّينتهم وزارة‬ ‫الشؤون الدينية‪ ،‬ال ُيعتبر تجاوز ًا للسلطة التي‬ ‫يرأسونها هم أنفسهم‪.‬‬ ‫األهل‪ ،‬وليس الدولة هم ديدن «اإلخوان المسلمين»‬ ‫في سعيهم إلى بلوغ السلطة أين ما ح ّلوا‪ ،‬فالدولة‬ ‫ليست دولتهم ولو ترأسوا حكوماتها‪ .‬إنها الهياكل‬ ‫الموروثة التي ينتظرون إطاحتها فور إنجازهم‬ ‫مهمة تطويع ال��دول التي حكموها‪ ،‬أو هم في‬ ‫طريقهم إلى حكمها‪ .‬ولكن‪ ،‬في المقابل ال يبدو‬ ‫أن لدى «اإلخوان» بدائل واضحة للدولة التي هم‬ ‫في صدد إضعافها‪ .‬ربما كان هذا خطأهم الفادح‬ ‫في مصر‪ ،‬وهو كما يبدو أيض ًا خطأهم في تونس‬ ‫ذاك أن وجود مستويين للحضور السياسي‪ ،‬األول‬ ‫رسمي يتمثل في الحكومات واألجهزة الحاكمة‬ ‫والثاني في المؤسسات الحزبية األفقية التي‬ ‫يحترف «اإلخ��وان» نشاطها‪ ،‬سيفضي حتم ًا إلى‬ ‫تصادم بين المستويين‪ ،‬وفي ظل ضعف الحكومة‬ ‫وقوة اإليمان بالجماعة وبحزبها‪ ،‬سينتصر المستوى‬

‫الحزبي على المستوى الدولتي‪ ،‬هناك دائم ًا‬ ‫(علي العريض) (رئ��ي��س الحكومة التونسية‬ ‫النهضوي) وراشد الغنوشي (رئيس حركة النهضة)‪،‬‬ ‫وهناك محمد بديع (المرشد المصري) ومريده محمد‬ ‫مرسي‪ ،‬الرئيس المصري المخلوع‪.‬‬ ‫هذا األمر سبق أن اختبرته إيران عبر فكرة الرئيس‬ ‫والمرشد‪ ،‬والتي أنتجت ‪ -‬في ظل ضعف اإليمان‬ ‫بالهياكل التقليدية للدولة الموروثة ‪ -‬جيش ًا ضعيف ًا‬ ‫وحرس ًا ثوري ًا قوي ًا‪ ،‬ورئيس ًا ضعيف ًا ومرشد ًا قوي ًا‪،‬‬ ‫وهذه ليست حال الدولة الحديثة المنبثقة من‬ ‫تجربة االنتخابات‪.‬‬ ‫في تونس تتولى حركة «النهضة» الحاكمة تهميش‬ ‫هياكل السلطة التي تقف على رأسها‪ ،‬ومن المرجح‬ ‫أن ال يكون ذلك ثمرة قرار واع من الحركة‪ ،‬إنه‬ ‫فهمها للسلطة‪ ،‬وتقديمها األهل عليها بصفتهم‬ ‫الحق المطلق‪ ،‬فحين يقول راشد الغنوشي إن ذهاب‬ ‫تونسيين إلى سورية للقتال هو نوع من «حماسة‬ ‫الشباب»‪ ،‬فليس في قوله شعور بالمسؤولية عن‬ ‫نتائج هذه الفعلة (الجهاد في سورية) على الدولة‬ ‫في تونس‪ ،‬إنما هو تقديم لـ «حماسة الشباب» على‬ ‫مصالح الدولة‪ ،‬الدولة التي في عُ رفه وفي ال وعيه‪،‬‬ ‫هي جهاز غريب عن األمة ال ضير بإضعافه‪.‬‬ ‫في هذه المعادلة تحديد ًا تقيم الروح «اإلخوانية»‪،‬‬ ‫التي تنطوي على سذاجة واضحة تكشف فارق ًا‬ ‫كبير ًا بينها وبين ال��روح الخمينية الغائرة في‬ ‫تقية مكتسبة من مصدرين‪ ،‬األول فارسي والثاني‬ ‫أقلوي‪ .‬فـ «الروح الخمينية» حين تُرسل مقاتلين‬ ‫إلى سورية للقتال إلى جانب النظام هناك‪ ،‬إنما‬ ‫تفعل ذلك غير مدفوعة بـ «حماسة الشباب»‪ ،‬فها‬ ‫هم مقاتلو «حزب الله» يذهبون إلى القتال هناك‬ ‫بصمت وخبث وبـ «حماسة» مخفوضة المستوى‬ ‫تكاد تبلغ حد الخجل‪ ،‬أما الروح «اإلخوانية» فترسل‬ ‫سلفييها من تونس معتقدة بأنها تتخفف منهم‬ ‫في تونس وتدعم بهم «اإلخ���وان» في سورية‪،‬‬ ‫والنتيجة في تونس عودة لقتلة محترفين يغتالون‬ ‫(شكري بلعيد) و(محمد البراهمي) فتتورط حركة‬ ‫«النهضة» الحاكمة بدمائهما‪ ،‬فيما النتيجة في‬ ‫سورية أن تتولى «داعش» التي تغذت بالمقاتلين‬

‫التونسيين‪ ،‬طرد هياكل المعارضة السورية وبينهم‬ ‫«اإلخوان المسلمون» السوريون من مناطق واسعة‬ ‫تسيطر عليها في سورية‪.‬‬ ‫«اإلخ��وان المسلمون» هم حزب األه��ل واألمة‬ ‫وليسوا ح��زب ال��دول��ة‪ .‬فاألخيرة ف��ي عرفهم‬ ‫منبثقة من سلطة االستعمار‪ ،‬فيما يمكن‬ ‫سوس األهل في المسجد‪ ،‬العالقة المتوترة بين‬ ‫«اإلخوان المسلمين» وبين الدول التي حكموها ال‬ ‫يمكن تفسيرها إال بهذه المعادلة‪ ،‬فكرة اقتصاد‬ ‫األنفاق في غزة تقوم على هذه المعادلة‪ .‬فأن‬ ‫تعتبر «حماس» أن عمل حكومتها هو القتال‬ ‫المتواصل وغير الموصول بأفق تفاوضي‪ ،‬على‬ ‫أن يتم تصريف حاجات السلطة وحاجات المجتمع‬ ‫الذي تحكمه عبر األنفاق‪ ،‬فهذا في جوهره عملية‬ ‫قصر وتضييق لمعاني الدولة كما أملتها التجارب‬ ‫الحديثة‪ .‬وأن يبدأ محمد مرسي خطابه الرئاسي‬ ‫األخير (أي بعد قضائه وقت ًا في الرئاسة) بعشر‬ ‫دقائق من البسملة والحمدلة‪ ،‬فهذا ليس جه ًال‬ ‫بتقاليد خطابة الرؤساء‪ ،‬إنما هو تقديم لتقاليد‬ ‫الخطب المسجدية واألهلية على تقاليد الخطب‬ ‫الرئاسية‪.‬‬ ‫أم��ا في تونس فقد ضربت «النهضة» ج��دار ًا‬ ‫من الصمت ح��ول سقطة وزي��ر داخليتها غير‬ ‫النهضوي المتعلقة بـ «جهاد النكاح» بعد أن‬ ‫ثبت زور كالم الوزير عن عودة مائة تونسية‬ ‫من هذا الجهاد حامالت‪ ،‬على رغم أن السقطة‬ ‫تستهدف ال��ح��رك��ة كحكومة م��س��ؤول��ة عن‬ ‫مواطنيها‪ .‬صمت «النهضة» هو جزء من صمت‬ ‫األهل وصمت األمة عن ظالمة النساء‪ ،‬ففي‬ ‫هذه اللحظة تعود النساء في تونس إلى ما قبل‬ ‫البورقيبية وما قبل المواطنة‪ ،‬فهنّ في عرف‬ ‫األهل مكان ضعيف يمكن التغاضي عن ظلم‬ ‫أصابهن‪.‬‬ ‫ليس صدفة في هذا السياق أن تستذكر حركة‬ ‫«النهضة» في تونس الحبيب بورقيبة بعد نحو‬ ‫ثالثة عقود على تنحيته عن السلطة بصفته‬ ‫خصم ًا ال يموت‪ .‬بورقيبة مؤسس الدولة التي‬ ‫ورثتها والتي تحتقرها حركة «النهضة»‪.‬‬

‫إما أن تذهب إلى العصر الحجري وإما‬ ‫أن تدخل إلى العصر وعندها عليك أن‬ ‫تخلع ثيابك وتدخل عاري ًا إلى الحضانة‬ ‫األمريكية حيث المراقبة اليومية‬ ‫الدائمة ‪ .‬تذ ّكر ما قد يخفف عنك‪،‬‬ ‫صحيح أنك مجرد نكرة يخضع لرقابة‬ ‫األخ األمريكي األكبر في الحضانة‬ ‫الكونية‪ ،‬لكنك بالتالي مثل الكبار‬ ‫الذين يتعرضون لرقابة أكثر تدقيق ًا‬ ‫أمثال انغيال ميركل وفرنسوا هوالند‬ ‫وفالديمير بوتين وغيرهم من زعماء‬ ‫العالم‪ ،‬الذين تضعهم الواليات المتحدة‬ ‫تحت المجهر‪ ،‬فإن تنفسوا تعلم وإن‬ ‫اغتاظوا تسجّ ل وإن شتموا تفتح‬ ‫الدفاتر‪.‬آخر ما ّ‬ ‫تكشف من المعلومات‬ ‫أن هناك ‪ 80‬زعيم ًا [أنعم وأك��رم]‬ ‫من العالم تحت المراقبة األمريكية‬ ‫ول��ه��م أمكنة مخصصة ف��ي األذن‬ ‫الكبرى‪ ،‬لكن المثير أن رئيس لجنة‬ ‫االستخبارات في الكونغرس األمريكي‬ ‫مايك روجرز يقول إن على حلفاء أمريكا‬ ‫األوروبيين أن يعربوا عن شكرهم ال‬ ‫عن غضبهم إزاء ما س ّموه تجسس‬ ‫الواليات المتحدة عليهم ألن "عمليات‬ ‫التجسس توفر الحماية لهم" هكذا‬ ‫بالحرف!وفي حديثه إلى "سي ان ان"‪،‬‬ ‫قال إن عليهم أن يعربوا عن شكرهم‬ ‫وامتنانهم ألن التجسس األمريكي‬ ‫عليهم يحافظ على أمنهم كما يحافظ‬ ‫على أمن الواليات المتحدة األمريكية‬ ‫والعالم‪ .‬أما زميله في الكونغرس بيتر‬ ‫كينغ فقد طالب زعماء العالم الذين‬ ‫يثيرون اآلن زوبعة من االحتجاج على‬ ‫هذا التصرف باالعتذار من واشنطن‬ ‫ألن وكالة األمن القومي األمريكية‬ ‫استطاعت الحفاظ على أرواح اآلالف‬ ‫ليس في أمريكا وحدها بل في أوروبا‬ ‫والشرق األوسط عبر عمليات التجسس‬ ‫التي تقوم بها!أمام هذه الغطرسة‬ ‫الفظة هل من الكثير إذا قلت إننا‬ ‫فع ًال في حضانة دولية تديرها وكالة‬ ‫األمن القومي األمريكية‪ ،‬التي كشفت‬ ‫الوثائق أنها تجسست على أكثر من‬ ‫‪ 125‬مليار اتصال هاتفي ورسالة‬ ‫الكترونية في شهر (يناير)كانون‬ ‫الثاني وتحديد ًا في منطقة الشرق‬ ‫األوسط‪ .‬المضحك أن وفد ًا ألماني ًا ‪-‬‬ ‫فرنسي ًا سيزور واشنطن لالعتراض على‬ ‫هذا‪ ،‬لكنه اعتراض لن يغ ّير شيئ ًا من‬ ‫المسار التجسسي الذي يتسع ليشمل‬ ‫كل إنسان يقرر أن يلتحق بالعصر‬ ‫ال��ذي تديره مجموعة من الشركات‬ ‫العمالقة‪ ،‬التي تضع بياناتها بتصرف‬ ‫وكاالت التجسس األمريكية‪" :‬ياهو"‬ ‫"غوغل" "مايكروسوفت" "فايسبوك"‬ ‫"آب��ل" "يو تيوب" "سكاي دراي��ف"‬ ‫"سكايب" "اي او أل" " بالتوك" ‪.‬آخر‬ ‫اإلعالنات عن أحد الهواتف الذكية‬ ‫أن��ه يتعرف على بصمة يد صاحبه‬ ‫ويعتمدها مدخ ًال للتشغيل‪ ،‬هذا يعني‬ ‫أن االستخبارات األمريكية ستحصل‬ ‫على بصمات كل من يستعمل هذا‬ ‫الهاتف‪ ،‬أما الذين يستعملون صورهم‬ ‫الشخصية كمفاتيح للتشغيل في‬ ‫الهواتف األخ���رى‪ ،‬فمن المؤكد أن‬ ‫صورهم محفوظة في سجالت وكالة‬ ‫االستخبارات األخ االكبر‪ ...‬وعليك أن‬ ‫تختار إما العصر الحجري أو الدخول‬ ‫عاري ًا إلى الحضانة الكونية األمريكية!‬


‫االقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق‪ 31‬اكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد(‪)301‬‬

‫مصارف مدينة سرت تغلق أبوابها لليوم الثاني‬

‫األسهم األوروبية ترتفع يف التعامالت املبكرة‬ ‫ارتفعت األسهم األوروبية يوم األربعاء‬ ‫بفضل نتائج قوية من بعض الشركات‬ ‫ومستويات قياسية في وول ستريت‬ ‫وتوقعات بأن يرجئ مجلس االحتياطي‬ ‫االتحادي (البنك المركزي األمريكي) تقليص‬ ‫برنامج التحفيز النقدي لعدة أشهر‪.‬‬ ‫وبحلول الساعة ‪ 0803‬بتوقيت جرينتش‬ ‫ارتفع مؤشر يوروفرست ‪ 300‬ألسهم الشركات‬ ‫األوروبية الكبرى ‪ 0.2‬بالمئة إلى ‪1290.12‬‬ ‫نقطة لكنه يظل دون أعلى مستوى منذ عام‬ ‫‪ 2008‬الذي سجله األسبوع الماضي عندما بلغ‬ ‫‪ 1291.93‬نقطة‪ ،‬وارتفع المؤشر أكثر من ‪12‬‬ ‫بالمئة منذ بداية العام‪.‬وارتفع سهم نكست‬

‫ألرباح العام الجاري إثر اإلعالن عن أرباح الربع‬ ‫الثالث من العام والتي تجاوزت التوقعات‪.‬‬ ‫واستمدت السوق دعما من وول ستريت إذ‬ ‫أغلق مؤشرا داو جونز وستاندرد اند بورز ‪500‬‬ ‫عند أعلى مستوياتهما على اإلطالق الثالثاء‬ ‫بعد أن عززت بيانات التوقعات بأن مجلس‬ ‫االحتياطي لن يجري تعديال على برنامج شراء‬ ‫السندات في نهاية اجتماعه يوم األربعاء‪.‬‬ ‫وفي أنحاء أوروبا صعد مؤشر فايننشال‬ ‫تايمز ‪ 100‬البريطاني ومؤشر داكس األلماني‬ ‫ثاني أكبر سلسلة متاجر تجزئة بريطانية ‪ 0.2‬بالمئة عند الفتح في حين نزل مؤشر‬ ‫لبيع المالبس خمسة بالمئة وكان أكبر رابح كاك ‪ 40‬الفرنسي ‪ 0.1‬بالمئة‬ ‫على المؤشر بعد أن رفعت الشركة توقعاتها‬

‫أقفلت المصارف التجارية العاملة بمدينة سرت‬ ‫أبوابها أمام المواطنين أمس األربعاء ولليوم‬ ‫الثاني على التوالي ‪ ،‬احتجاجا واستنكارا على عملية‬ ‫السطو التي تعرضت لها أموال مصرف ليبيا‬ ‫المركزي من قبل مجموعة مسلحة يوم اإلثنين‪.‬‬ ‫وذكر السيد " علي الجروشي " مدير عام مصرف‬ ‫الوحدة بسرت أن المصارف التجارية بالمدينة‬ ‫كافة ‪ ،‬أغلقت أبوابها منذ أمس األول (الثالثاء)‬ ‫وذلك احتجاجا على ما تعرضت له الشاحنة التي‬ ‫كانت تقل هذه األموال للمصارف‪ ...‬مضيفا بأن هذا‬ ‫االعتداء أدى إلى انعدام السيولة المالية ‪ ،‬والتي‬ ‫تأتي من المصرف المركزي إلى مختلف المصارف‬ ‫بالمدينة ‪.‬‬

‫بسبب تراجع إنتاج النفط الليبي ‪ ..‬اليمن ‪..‬اكتشاف نفطي جديد‬ ‫برنت قرب ‪ 109‬دوالرات‬

‫استقر خام برنت قرب ‪ 109‬دوالرات للبرميل يوم األربعاء إذ عوضت‬ ‫زيادة أكبر من المتوقع بمخزونات النفط في الواليات المتحدة إثر‬ ‫المخاوف من تعطل صادرات النفط الليبية‪.‬‬ ‫ويرقب المتعاملون التصريحات التي ستصدر عن اجتماع مجلس‬ ‫االحتياطي االتحادي (البنك المركزي األمريكي) الذي يختتم يوم‬ ‫األربعاء (أمس) لكن أي تأثير على أسعار النفط قد يكون محدودا‬ ‫حيث من المتوقع على نطاق واسع أن يواصل المجلس سياسة التحفيز‬ ‫االقتصادي‪.‬‬ ‫وبحلول الساعة ‪ 0824‬بتوقيت جرينتش صعد خام برنت تسليم‬ ‫ديسمبر ‪ 15‬سنتا إلى ‪ 109.16‬دوالر للبرميل بعد انخفاضه ‪ 60‬سنتا‬ ‫عند التسوية يوم الثالثاء‪.‬‬ ‫وهبط الخام األمريكي ‪ 45‬سنتا إلى ‪ 97.75‬دوالر ًا‪.‬‬

‫كشف وزير النفط اليمني أحمد دارس‬ ‫يوم الثالثاء عن اكتشاف نفطي جديد في‬ ‫محافظة حضرموت شرق البالد‪.‬‬ ‫ونقلت وكالة األنباء الرسمية اليمنية (سبأ)‬ ‫عن دارس إعالنه عن اكتشاف نفطي جديد‬ ‫في القطاع ‪ 32‬بمحافظة حضرموت الذي‬ ‫تقوم شركة (دي أن أو) النرويجية بتشغيله‪.‬‬ ‫وقال " إنه تم اكتشاف النفط في البئر‬ ‫(صلصلة ‪ )-1‬بمعدل إنتاج أولي ‪5900‬‬ ‫برميل يوميا وبعد تضييق فتحة الخانق (‪)..‬‬ ‫وصل اإلنتاج إلى ‪ 3400‬برميل (‪ )..‬وبمعدل‬ ‫إنتاج غازي مليوني قدم مكعب "‪.‬‬

‫وأضاف " أن اإلنتاج من هذه البئر تم‬ ‫بتدفق طبيعي أي دون استخدام المضخات‬ ‫"‪.‬‬ ‫وتتنافس عدة شركات دولية في الوقت‬ ‫الحالي للحصول على امتيازات وتراخيص‬ ‫العمل في قطاع النفط اليمني‪ ،‬وذلك بعد‬ ‫تعثر المشاريع االستثمارية بشكل عام في‬ ‫اليمن بسبب االضطرابات التي يعاني منها‬ ‫منذ فبراير من العام ‪.2011‬‬ ‫ويعتمد اليمن على الصادرات النفطية في‬ ‫تغطية أكثر من ‪ 55‬بالمائة من إيرادات‬ ‫الموازنة العامة للدولة‪.‬‬

‫األردن يصدر سندات بقيمة ‪ 1.25‬مليار دوالر‬ ‫أعلن وزير المالية األردني أمية‬ ‫طوقان يوم الثالثاء إتمام عملية‬ ‫إصدار سندات بالدوالر األمريكي‬ ‫في األسواق العالمية بقيمة ‪1.25‬‬ ‫مليار دوالر لتمويل عجز الموازنة‬ ‫وللتخفيف من االقتراض الداخلي‪.‬‬ ‫وقال طوقان في بيان صحفي‬ ‫إن قيمة اإلصدار اإلجمالية‬ ‫للسندات بلغت ‪ 1.25‬مليار دوالر‬ ‫ولمدة سبع سنوات تستحق دفعة‬ ‫واحدة في نهاية عمر السندات في‬ ‫العام ‪ ،2020‬وبسعر فائدة ‪2.503‬‬ ‫بالمئة‪ ،‬وتدفع الفوائد المترتبة‬ ‫على اإلصدار بشكل نصف سنوي لغاية تاريخ االستحقاق‪.‬‬ ‫ويعد هذا اإلصدار األول من نوعه للمملكة في األسواق‬ ‫العالمية بكفالة الحكومة األمريكية‪.‬‬ ‫وكان األردن والواليات المتحدة قد وقعا في ‪ 14‬أغسطس‬ ‫الماضي اتفاقية كفالة الحكومة األمريكية إلصدار "سندات‬ ‫يوروبوند" في األسواق المالية العالمية‪ ،‬والتي تعمل على‬ ‫دعم قدرة المملكة على االستدانة‪.‬‬ ‫وقال طوقان إن الحكومة األردنية لجأت لمثل هذا التمويل‬ ‫لتحقيق التوازن بين الدين الداخلي والخارجي واالتجاه نحو‬ ‫االقتراض الخارجي لتمويل عجز الموازنة وللتخفيف من‬ ‫االقتراض الداخلي وعدم مزاحمة القطاع الخاص في الحصول‬ ‫على التمويل الالزم لتنفيذ مشاريعه من خالل السوق المحلية‪.‬‬

‫وأوضح أن حصيلة االكتتابات زادت‬ ‫على ‪ 2.20‬مليار دوالر‪ ،‬ما نسبته‬ ‫‪ 180‬بالمئة من حجم اإلصدار‪.‬‬ ‫ولفت إلى بيع كامل اإلصدار‬ ‫لمجموعة من كبار المستثمرين‬ ‫األمريكيين‪ ،‬مضيفا أنه سيتم قيد‬ ‫المبلغ لحساب البنك المركزي لدى‬ ‫ستي بنك‪ /‬نيويورك خالل أسبوع‪،‬‬ ‫مثلما سيقوم البنك المركزي األردني‬ ‫بدوره بقيد القيمة المعادلة بالدينار‬ ‫لحساب الخزينة العامة لديه‪.‬‬ ‫وأشار إلى أن االتفاقية تهيئ فرصة‬ ‫للحصول على تمويل خارجي بأسعار‬ ‫فائدة متدنية ترتقي إلى شروط اقتراض الواليات المتحدة‬ ‫األمريكية وبالتالي تخفيض مدفوعات الفوائد‪ ،‬الفتا أيضا‬ ‫إلى أن حجم التغطية وسعر الفائدة المتحقق يعكس‬ ‫فهم األسواق المالية ألهمية عملية اإلصالح السياسي‬ ‫واالقتصادي في األردن‪.‬‬ ‫وبلغ حجم الدين العام الداخلي والخارجي في األردن حتى‬ ‫نهاية مايو الماضي ‪ 17,226‬مليار دينار (الدينار يعادل‬ ‫نحو ‪ 1.41‬دوالر)‪ ،‬مقابل ‪ 16,580‬مليار دينار نهاية‬ ‫عام ‪ ،2012‬بارتفاع قدره ‪ 645,7‬مليون دينار‪ ،‬وبنسبة‬ ‫‪ ،% 3,9‬مقارنة بالرصيد العام للدين في نهاية ‪.2012‬‬ ‫ويشكل هذا الرقم ‪ % 71,8‬من الناتج المحلي اإلجمالي‬ ‫المقدر لعام ‪. 2013‬‬

‫‪ 940‬مليار يورو ديون شبه معدومة ملنطقة اليورو‬ ‫كشفت دراسة ألمانية أن مصارف منطقة‬ ‫العملة األوروبية الموحدة ''اليورو'' تراكم‬ ‫ديونا شبه معدومة بشكل غير مسبوق‪.‬‬ ‫وقال خبراء شركة ''إي واي'' األلمانية‬ ‫االستشارية‬ ‫بالخدمات‬ ‫المختصة‬ ‫االقتصادية‪ ،‬في دراسة أعلنت نتائجها‬ ‫أمس‪ :‬إن ‪ 7.8‬في المائة من الديون التي‬

‫أقرضتها المصارف عام ‪ ،2013‬أي ما يعادل‬ ‫نحو ‪ 940‬مليار يورو؛ تصنف تحت القروض‬ ‫شبه المعدومة‪ ،‬وهي نسبة غير مسبوقة‪،‬‬ ‫وأوضح الخبراء أنه نظرا لتراجع األداء‬ ‫االقتصادي في منطقة اليورو‪ ،‬وتزايد‬ ‫نسبة البطالة؛ فإن هناك تزايدا في عدد‬ ‫الشركات والمواطنين الذين ال يسددون‬

‫قروضهم المصرفية أو ال يسددونها في‬ ‫موعدها‪ .‬وبلغت قيمة هذه الديون ‪120‬‬ ‫مليار يورو عام ‪ ،2012‬أو ما يعادل ‪ 15‬في‬ ‫المائة من القروض المصرفية‪.‬‬ ‫وأشار معدو الدراسة إلى أن وضع المصارف‬ ‫األلمانية جيد نسبيا فيما يتعلق بمثل هذه‬ ‫القروض‪.‬‬

‫تعلن الشركة الليبية اإلفريقية‬

‫‪6‬‬

‫وكان مسلحون استولوا على ‪ 53‬مليون دينار‬ ‫ليبي و‪ 12‬مليونا أخرى من العملة األجنبية بعد‬ ‫أن اعترضوا شحنة أموال بسرت كانت في طريقها‬ ‫إلى فرع المصرف المركزي بالمدينة مساء اإلثنين‬ ‫والذوا بالفرار‪.‬‬


‫�إعالنات‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫شركة الخليج العربي للنفط‬

‫‪7‬‬

‫إعالن عن بيع سيارات مخردة‬ ‫تعلن لجنة ب��ي��ع ال��س��ي��ارات وب��ع��ض األص��ول‬ ‫المستهلكة وال��م��واد وال��م��ع��دات الغير صالحة‬ ‫لالستعمال بشركة الخليج العربي للنفط ‪ ،‬عن‬ ‫رغبتها يف بيع عدد من السيارات المخردة (مستهلكة‬ ‫غير صالحة لالستعمال) بموقع الشركة بطبرق‬ ‫وبطريقة فتح المظاريف أمام المتقدمين ‪.‬‬ ‫فعىل الراغبين يف االش��ت��راك التوجه إىل موقع‬ ‫البيع المذكور أعاله وذلك الستالم كراسة الشروط‬ ‫واإلجراءات واستالم نماذج التقديم والمعاينة‪.‬‬ ‫وستكون مدة المعانية أربعة أيام إعتبار ًا من‬ ‫يوم األحد الموافق‪2013 /11 /17‬م إىل يوم االربعاء‬ ‫الموافق ‪ 2013 / 11 /20‬ميالدي من الساعة ‪9:00‬‬ ‫صباحا إىل الساعة ‪ 12.00‬ظهر ًا عىل أن يلتزم كل‬ ‫متقدم بدفع مبلغ قدره (‪ 500‬دل) خمسمائة دينار‬ ‫بصك مصدق باسم شركة الخليج العربي للنفط‬

‫وذلك لضمان جدية االشتراك ويرد‬ ‫يف حالة عدم رسو المزاد عليه‪.‬‬ ‫عــــلم ًا ب��أن فتح المظاريف سيكون بنفس‬ ‫موقع المزاد وذلك بتاريخ يوم الخميس الموافق‬ ‫‪ 2013.11.21‬ميالدى عىل تمام الساعة ‪ 10‬صباح ًا ‪.‬‬ ‫يلتزم كل من يرسوعلية المزاد بدفع القيمة‬ ‫لخزينة الشركةخالل يومان ويلتزم بسحب السيارة‬ ‫خالل ثالثة أيام ‪.‬‬ ‫الشركة غير مسؤولة عن بقاء السيارة داخل‬ ‫الموقع بعد انتهاء مدة االستالم المسموح بها ‪.‬‬ ‫للشركة الحق يف عدم البيع يف حالة عدم الوصول‬ ‫إىل السعر الذى تراه مناسب ًا ‪.‬‬ ‫لجنة بيع السيارات وبعض األصول المستهلكة والمواد‬ ‫والمعدات الغير صالحة لالستعمال‬


‫متابعات‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذي احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫تتجسد المعاني و تلتقي‬ ‫الكلمات لترسم عىل أرض‬ ‫الواقع مشاهد ثقافية‬ ‫و تجارب عارمة تستحق‬ ‫االقتداء ‪ ،‬هذه المعاني‬ ‫تجسدت ليخرج لنا من‬ ‫عمقها كتاب يروي تجربة‬ ‫شخصية عايشها الكاتب‬ ‫خالل بداية أحداث ثورة‬ ‫فبراير المجيدة ‪ ،‬كتبها بكل‬ ‫شجاعة وصدق حتى تكون‬ ‫شاهد ًا يوثق لمسار أحداث‬ ‫انتفاضة ‪ 17‬فبراير يف‬ ‫مرحلة مهمة جد ًا من مسار‬ ‫انطالقها إىل نجاحها يف‬ ‫اإلطاحة بنظام عسكري جثم‬ ‫عىل صدور الليبيين ما يزيد‬ ‫عن أربعة عقود من الزمن‬ ‫أحال خاللها نهار الوطن‬ ‫إىل ظالم دامس ومن هذا‬ ‫المنطلق شهدت العاصمة‬ ‫طرابلس صباح يوم أمس‬ ‫حفل توقيع سيرة فبراير‬ ‫"تجربة شخصية "للكاتب‬ ‫إدريس المسماري وبرعاية‬ ‫صحيفة ليبيا الجديدة والتي‬ ‫شهدت حضور جملة من‬ ‫الكتاب واألدباء والصحفيين‬ ‫والمثقفين ‪.‬‬ ‫متابعة‪ :‬أمل نورالدين‬ ‫نهلة عيل‬ ‫تصوير ‪:‬حازم تركية‬

‫‪8‬‬

‫لـيبيـا الجديدة تحتفـي بتجـربة شخصيـة ملناضـل‬ ‫الكلمة إدريس املسماري (سرية فرباير )‬ ‫ه��ذه السيرة الشخصية التي وصفها‬ ‫المسماري بأنها ليست كتابة للتاريخ وإنما سرد‬ ‫لمرحلة صناعة التاريخ ونسجل ما يحدث عىل‬ ‫أرض الواقع الليبي ‪.‬‬ ‫وتضمن الكتاب جزئية صغيرة تتعلق‬ ‫بالسيرة الشخصية للكاتب بعيد ًا عن بتاريخ‬ ‫ثورة ‪ 17‬فبراير وواقعها و إنما تناولت الجزئية‬ ‫التي تتعلق بشخصه خالل هذه الفترة من‬ ‫تاريخ ليبيا‪.‬‬ ‫وركز عىل توثيق كافة األحداث والوقائع‬ ‫والشخصيات ليكون ال��س��رد أكثر شفافية‬ ‫ومصداقية‪.‬‬ ‫يقال" شهد شاهد من أهلها "‬ ‫رضا بن موسى يؤكد عىل أن مثل هذه السيرة‬

‫‪،،‬‬

‫سيرة فبراير يجعلها‬ ‫جديرة بأن توضع‬ ‫على رف خاص بها‬ ‫في مكتبة تاريخنا‬ ‫الوطني‬

‫‪،،‬‬

‫سيرة فبراير قد انتهت مع خاتمة‬ ‫أو المذكرات تعد عامال مهما و‬ ‫هذا الكتب؟ بأن سيرة فبراير جاءت‬ ‫يمكن اعتبارها مدخ ًال لفهم الواقع‬ ‫بعد محصلة من األعمال األدبية و‬ ‫والوقوف عند حيثياته وجوانبه‬ ‫الثقافية و جملة من المقاالت والتي‬ ‫العديدة ‪.‬‬ ‫تناولت القضايا العامة ‪.‬‬ ‫ون��وه ب��أن مثل ه��ذه السير‬ ‫و ج��اءت ه��ذه السيرة تتضمن‬ ‫تأتي من خ�لال ما‬ ‫عبدالرزاق العبارة تجربتي الشخصية خ�لال بداية‬ ‫اختلج خاطر الكاتب‬ ‫الثورة يف مدينة بنغازي من يوم‬ ‫وروح���ه م��ن مشاعر‬ ‫‪ 15‬فبراير و ما شهدته من اعتقال‬ ‫وأحاسيس فنجدها‬ ‫و نقيل لمدينة طرابلس و سجني يف مقر‬ ‫تتجسد يف أعمال‬ ‫المخابرات وما تىل ذلك من أحداث‬ ‫ثقافية وفنية تعبر‬ ‫حتى تمكنت من الهرب و الرجوع‬ ‫ب��ص��دق ع��ن ال��واق��ع‬ ‫وت��ض��ي��ف ل��ل��زخ��م ادريس المسماري‬ ‫لمدينتي وما تخلل هذه الفترة من‬ ‫أحداث ووقائع ‪.‬‬ ‫الثقايف والمعريف‬ ‫وأك��د ب��أن ه��ذا الكتاب جاء‬ ‫إضافة جديدة خالية‬ ‫ليوثق ما تضمنته ه��ذه الثورة‬ ‫م����ن اإلط����ن����اب‬ ‫محمود المصراتي العظيمة و ما تخللها من أحداث‬ ‫والتبجح والمحاباة‪.‬‬ ‫ع��ظ��ام ل��ت��ك��ون ال��ش��اه��د ال��ذي‬ ‫و أك����د ب��أن‬ ‫سيذكر أجيالنا القادمة بما قدمته‬ ‫س���ي���رة ف��ب��راي��ر‬ ‫ثورة ‪ 17‬فبراير ‪.‬‬ ‫ل�لأس��ت��اذ إدري���س‬ ‫وأكد أن سيرة فبراير لم تنته بعد و أنه‬ ‫ال��م��س��م��اري تعد‬ ‫ال يريد أن يستبق األح��داث وسيكون لهذه‬ ‫ش��اه��دا ع�لى عصر‬ ‫السيرة جزء آخر مطروح للبدء يف الوقت الحايل‬ ‫ال�����ث�����ورة ب��ك��ل رضا بن موسى‬ ‫وستتضمن كافة المحطات التي مررت بها بعد‬ ‫تفاصيلها الصغيرة‬ ‫الثورة ‪.‬‬ ‫و بوضوح‪ ،‬وأشار‬ ‫ويف تحليل األستاذ " رض��ا بن موسي"‬ ‫لدوره الثقايف و الكاتب ودوره بمالمسة واقع‬ ‫ن��ائ��ب رئ��ي��س هيئة دع��م الصحافة لواقع‬ ‫شعبه ‪.‬‬ ‫(ليبيا الجديدة ) واكبت الحدث و الثقافة و المثقفين يف ليبيا بعد الثورة ذكر‬ ‫أجرت العديد من اللقاءات التي كانت بدايتها أن أفق الحرية أصبح أوسع و رحب بكافة اآلراء‬ ‫مع رئيس هيئة دعم الصحافة و تشجيعها‪ ":‬والمعتقدات عىل نحو أفضل ‪.‬‬ ‫وي��رى أن الكتّاب و المثقفين عليهم‬ ‫إدريس المسماري " و الذي أجابنا عىل سؤالنا‬ ‫كيف ج��اءت سيرة فبراير؟ و إذا ما كانت التزام ًا أدبي ًا و مهني ًا يتمثل يف تناول المواضيع‬

‫بأكثر جدية و مصداقية ألنه حان الوقت لبناء‬ ‫مخزون و فضاء معريف و ثقايف جديد بعيد ًا عن‬ ‫التصحر و الفراغ الذي يعاني منه بعض الكتاب‬ ‫و المثقفين ‪.‬‬ ‫وقال رئيس تحرير صحيفة ليبيا الجديدة‬ ‫السيد " محمود المصراتي " أن هذا االحتفال‬ ‫يأتي يف خضم تشرفنا بشخصية الكاتب‬ ‫باعتباره مناضل الكلمة و الذي كان له دور كبير‬ ‫يف رسم مالمح و اشعال فتيل الثورة ‪.‬‬ ‫ون��وه المصراتي ب��أن الصحيفة لديها‬ ‫رغبة حقيقية لتشجيع كافة المخرجات األدبية‬ ‫والفكرية لتضيف للزخم الفكري و المعريف‬ ‫شيئا جديدا و نحن ال نسعى من خالل رعاية‬ ‫هذا الحفل أي شهرة أو ظهور و إنما شعورنا‬ ‫الحقيقي يف أهمية دعم مثل هذه األعمال‬ ‫الثقافية واألدبية يسهم بشكل جاد يف إثراء‬ ‫المعرفة و الثقافة بعد الثورة ‪.‬‬ ‫وأكد " عبدالرزاق بشير العبارة " وكيل‬ ‫وزارة الثقافة لشؤون الفنون بأن هناك جملة‬ ‫من الخطط الهادفة ألعمال التقارب بيننا‬ ‫و بين الكتاب و المثقفين يف خطوة جادة‬ ‫لالهتمام بهم و ذلك للقضاء عىل مرض الجهل‬ ‫والركود المعريف ‪.‬‬ ‫وخ�لال كلمتها تطرقت األس��ت��اذة هند‬ ‫اشقيفة إىل المرحلة النضالية لألستاذ إدريس‬ ‫المسماري‪ ،‬والتي لم تخف افتخارها بأنها‬ ‫كانت من ضمن األسماء التي أه��دى إليهم‬ ‫إدري��س المسماري هذا الكتاب ‪ ،‬مؤكدة عىل‬ ‫الدور النضايل الذي كان يقوم به خالل الثورة ‪،‬‬ ‫متمني ًا أن يستمر المسماري يف كتاباته‪.‬‬ ‫وقال السيد خليفة المقطف رئيس تحرير‬ ‫صحيفة البالد اآلن أن سيرة فبراير هي سيرة‬ ‫وع��م��ل روائ���ي لمناضل الكلمة‬ ‫األستاذ إدريس المسماري فقد أزهر‬ ‫األمل ونحى الخوف‪ ،‬شاكر ًا كل من‬ ‫كتب من أجل هذه البالد‪.‬‬ ‫ويقول األستاذ جمعة بوكليب‬ ‫عن سيرة فبراير لألستاذ إدري��س‬ ‫ال��م��س��م��اري أن��ه��ا ورغ���م مرارتها‬ ‫وآالمها تستحق القراءة وتميزها‬ ‫الواضح عن غيرها مما صدر من‬ ‫كتابات وروايات عن انتفاضة ‪17‬‬ ‫فبراير يجعلها جديرة بأن توضع عىل‬ ‫رف خاص بها يف مكتبة تاريخنا‬ ‫الوطني‪.‬‬


‫الفنية‬ ‫إنها الحياة ومفاهيمها‪ ،‬إنه النظام‬ ‫الكوني الذي اعتدنا عليه ‪ ،‬لكل منا‬ ‫وقت حياة وساعة فراق مقدرة من‬ ‫الله عز وجل ‪ ،‬واليوم الفن الليبي‬ ‫فقد قلب ًا ال يعرف اّإل الحب ووجه ًا‬ ‫طيب ًا لم تغلبه األحزان ولم‬ ‫بشوش ًا ّ‬ ‫تهزمه أمجاد هذه األرض الزائلة‬ ‫فكان دوم ًا أيقونة نادرة تقيم‬ ‫بي َننا تعلو فوق جبالنا‪ ،‬واليوم‬ ‫الرحيل لعابري السبيل فقط‬ ‫(فهمي) بالصخر ُحفر وبريشةِ نور‬ ‫َ‬ ‫نقش على السطح على الجدران‬ ‫وعلى القمصان على القمر أيض ًا فن‬ ‫ال ينسى ‪ ،‬الساحة الفنية الليبية‬ ‫تودع اليوم الفنان والمخرج الكبير‬ ‫فهمي الشاعري بعد صراع مع المرض‬ ‫الذي لم يأخذ منه الكثير من الوطن‬ ‫وتذكره الله سبحان وتعالى‪ ،‬فهمي‬ ‫فرج الشاعري مواليد ‪ 1956‬بنغازي‪،‬‬ ‫بدأ حياته الفنية كمصور في اإلذاعة‬ ‫في منتصف السبعينيات ‪ ،‬ثم بدأ‬ ‫أعماله الفنية كمخرج بمنوعة عيلة‬ ‫خمس نجوم مع صالح الشيخي ‪ ،‬من‬ ‫أعز أصدقائه فوزي احويج ‪ ،‬حيث‬ ‫كان يعشق الديكور‪ ،‬وكان يخاف‬ ‫التصوير أمام الكاميرا حيث كان‬ ‫يقول (تجيني فوبيا) ولكنه خلف‬ ‫الكاميرا كان يطلق عليها لقب ابنته‬ ‫الحبيبة ‪ ،‬فهمي الشاعري كانت‬ ‫نهاية رحلته مع الحياة بتاريخ ‪16‬‬ ‫أكتوبر من هذه السنة حيث صادف‬ ‫ثاني أيام عيد األضحى المبارك ‪ ،‬خبر‬ ‫وفاة الشاعري لم يكن صدمه فقط‬ ‫عند بعض النجوم كان بوقع الصاعقة‬ ‫لم يتوقعه الكثير حيث قال العديد‬ ‫في لحظة الخبر (بدري علي رحيلك‬ ‫نحن نحتاجك) ولذلك ليبيا الجديدة‬ ‫بعد أن واكبت خبر مرضه منذ فترة‬ ‫قامت اآلن بنقل بعض التعليقات‬ ‫والكلمات عن الراحل فهمي الشاعري‬ ‫من قبل بعض الفنانين والشخصيات‬ ‫المعروفة في الساحة اإلعالمية‬ ‫والفنية ‪ ،‬بسؤالهم عن معرفتهم‬ ‫وقربهم ولهم المساحة في كلمة في‬ ‫حق الراحل ؟‬

‫استطالع ‪:‬محمد احفيظة‬

‫العدد (‪) 301‬‬

‫إعداد ‪ :‬حـمـزة الـقـذافــي‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫بنغازي تودع فهمي الشاعري‬ ‫الشاعر خالد محمد المغربي‬ ‫مازالت الكلمات كعادتها تخفق في‬ ‫إيصال ما يختلج داخل أنفسنا‪ ،‬وها أنا‬ ‫أجد نفسي مضطر ًا الستخدامها كي أعبر‬ ‫علي منذ‬ ‫عن حزني الشديد الذي سيطر َّ‬ ‫اللحظة التي قرأت فيها الخبر ‪ ،‬إنني‬ ‫عندما عرفته أول مرة عرفته من خالل‬ ‫تميزه في استخدام التعامل مع الزوايا‬ ‫والمسافات ف��ي المشهد ال��ع��ام أم��ام‬ ‫الكاميرا التي جعلها تتخلص من رتابة‬ ‫المشهد المعتاد الممل للصورة المهتزة‬ ‫المرتعشة والقريبة ممن يقوم بتأدية‬ ‫للمشهد المحصورة داخل نطاق ضيق‬ ‫يشعر المشاهد بضيق مطبق ‪ ،‬لقد كان‬ ‫مخرج ًا فنان ًا وفنان ًا مخرج ًا يجيد نقل‬ ‫المكتوب نص ًا إلى واقع يلمس حياتنا‬ ‫ويشدنا إلى ما حولنا من خالل ما يقدمه‬ ‫أمامنا في شاشة صارت اليوم بتناقضات‬ ‫الواقع المعاش آخر ما يمكن أن نفكر في‬ ‫االتجاه نحوه‪.‬‬ ‫الكاتبة الصحفية مريم‬ ‫العجيلي‬ ‫فهمي الشاعري مخرج لم ينل حظه‬ ‫ال��واف��ر في اإلب���داع ‪ ،‬رغ��م أن الجميع‬ ‫يستطيع ببساطة معرفة بصمات فهمي‬ ‫اإلخراجية والتصويرية باعتباره مصور ًا‬ ‫قبل أن يكون مخرج ًا‪ ،‬فهمي ذا األخالق‬ ‫العالية والموهبة المميزة لم يرى العون‬ ‫واالهتمام من قبل الزمالء أو الدولة أو‬ ‫من وزير الثقافة الحبيب رغم انتشار خبر‬ ‫مرضه وعدم قدرته على السفر للخارج‬ ‫ككل الليبيين استهجن اآلن االهتمام به‬ ‫بعد موته من قبل اإلعالم والفنانين ‪،‬‬ ‫استهجن واستنكر إعطاء فهمي شهادة‬ ‫تقدير بعد أن كان ينتظر سؤا ًال بسيط ًا‬ ‫من الفنانين عنه وعن صحته ‪ ،‬ورغم‬ ‫أن الموت حق وقدرة الله فوق الجميع‬ ‫ولكن أضع موت فهمي في رقبة كل‬ ‫الفنانين ووزير الثقافة خاصة وكل من‬ ‫ادعى بأنه سيقوم بإرسال فهمي للخارج‬ ‫للعالج ‪ ،‬فهمي ودعنا بهدوء كما كان‬ ‫دائم ًا ‪ ،‬وسأقوم بتكذيب أبناء عمومته‬ ‫أو أي شخص ادعى بأنه قام بمساعدة‬ ‫فهمي الشاعري المخرج الذي رحل مبكر ًا‬ ‫ودعواتي بالرحمة له ‪.‬‬ ‫المخرج خالد نجم‬ ‫خسرت الساحة الفنية قامة من‬ ‫قامتها هذا اليوم بعد ص��راع كبير لم‬ ‫يمهله كثير ًا ‪ ،‬وهو مازال لم ينل من‬ ‫العمر كثير ًا فهمي الشاعري عرفته شاب ًا‬ ‫بشوش ًا ومن النوع الذي يرحب بالجميع‬ ‫وحسن الخلق على الصعيد الشخصي‬ ‫ويتمتع بحس فني كبير فقد كان مخرج ًا‬ ‫من ال��ط��راز الرفيع ول��ه بصمة كبيرة‬ ‫في المجال الدرامي في ليبيا ‪ ،‬وكان‬ ‫مصور ًا من الدرجة األولى ويعرف اختيار‬ ‫زواياه بشكل حرفي وفني عالي الجودة‬ ‫وما ال يعرفه الكثير أنه مصمم ديكور‬ ‫على درجة عليا‪ ،‬فقد كانت له شركته‬ ‫الخاصة ف��ي مجال تصميم وتنفيذ‬ ‫الديكور للمحالت والشركات واألعمال‬ ‫الفنية األخ��رى في مطلع ومنتصف‬ ‫التسعينيات ‪ ،‬وأخيرا أقول إننا وأسرتك‬ ‫وليبيا قد خسرناك ونحن مازلنا بحاجة‬ ‫كبيرة ألمثالك ‪.‬‬ ‫الفنان علي العبار‬ ‫ع��رف��ت ال��م��رح��وم معرفة شخصية‬ ‫عن طريق ابن عمه محسن الشاعري ‪،‬‬ ‫جمعتنا دردشة وحكايا مفيدة ورائعة ‪،‬‬

‫المخرج خــالد نــجـــم‬

‫المخرج هاني بالر ٔاس علي‬

‫الممثل عز الدين الدويلي‬

‫حميد الشاعري‬

‫وكان خلوق ًا وطيب المعاملة مع الناس‬ ‫بشوش وفي بعض األحيان يستحيي‬ ‫حين يبتسم فنضحك أنا ومحسن من‬ ‫طريقة خجله ‪ ،‬فهمي الشاعري إنسان‬ ‫رائع قبل أن يكون مخرج ًا مميز ًا‪ ،‬الراحل‬ ‫الحاضر فهمي الشاعري قدم لنا العديد‬ ‫من األعمال الجميلة التي ستظل في‬ ‫أذهاننا لنتذكر إبداعاته فعال فقدنا بط ًال‬ ‫من أبطال اإلخ��راج في بنغازي خاصة‬ ‫وليبيا عامة سيظل في قلوبنا إلى أن‬ ‫نلحق به ‪ ،‬ال يسعني أن أقول إال أن‬ ‫أق��ول رحمك الله فهمي وألهم أهلك‬ ‫الصبر والسلوان والبقاء لله وحده ‪.‬‬ ‫الممثل عزالدين الدويلي‬ ‫رغم أنني لم أعمل معه في أي عمل‬ ‫ولكن من الوهلة األولى التي شاهدنا‬ ‫فيها (حكايا نسوة) شعرنا بأن هناك‬ ‫نقلة كبيرة وفخمة للدراما الليبية وإذا‬ ‫بفهمي الشاعري هو مخرج العمل كان‬ ‫عم ًال جمي ًال اجتمعت حوله األسرة الليبية‬ ‫لالستمتاع بمشاهدة أحلى المشاهد‬

‫‪،،‬‬

‫دائ���م��� ًا النهتم‬ ‫بمبدعينا إال بعد‬ ‫أن ي��رح��ل��وا عنا‬ ‫وي��ت��رك��ون��ا دون‬ ‫أمل في لقاء‬

‫‪،،‬‬

‫الرائعة ‪ ،‬رحل فهمي في وقت كان‬ ‫يجب أن يكون موجود ًا بيننا ‪ ،‬رحل‬ ‫راق‬ ‫ونحن بحاجة إلى دراما وفن ليبي ِ‬ ‫منافس ‪ ،‬رحل و وكنا نريده أن يبقى‬ ‫قلي ًال بيننا ‪ ،‬رحمه الله وأسكنه‬ ‫فسيح الجنات‬ ‫ال��م��ؤل��ف وال��م��خ��رج عبد‬ ‫السيد آدم العسبلى‬ ‫ماذا يسعني أن أقول في رحيل‬ ‫قيمة فنية عزيزة على قلبي ‪ ،‬كان‬ ‫فهمي ودود ًا ومحب ًا يتصف بالدفء‬ ‫‪ ،‬وقدم فنه بكل هذه المشاعر جاء‬ ‫بهدوء وقدم أجمل األعمال بهدوء‬ ‫ورحل دون وداع وهكذا هم المبدعون‬ ‫وهكذا هو فهمي كانت أقدامه على‬ ‫األرض وأحالمه في السماء ‪ ،‬ولكن‬ ‫ستظل أعماله في الذاكرة فهو فنان‬ ‫ال ُينسى من الطراز األول في الفن‬ ‫الليبي األص��ي��ل ساهم ف��ي صنع فن‬ ‫تلفزيوني ال يمحوه الدهر‪ ،‬وأتمنى من‬ ‫الله أن يرحمه ويغفر له ‪ ،‬اآلن رحيله‬ ‫صدمة ال تحتمل حقيقة ‪.‬‬ ‫الفنان أيمن الهوني‬ ‫وداع ًا يا صديقي اليوم لن أتكلم عن‬ ‫فهمي الشاعري المخرج والفنان ولكني‬ ‫أتكلم عن صديق غالي وعزيز علي قلبي‬ ‫ربطتني به ذك��ري��ات ألع��وام طويلة‬ ‫راق ومحترم وأخ‬ ‫‪ ،‬أتكلم عن إنسان ٍ‬ ‫وصديق شهم سوف أفتقده إلى أن ألقاه‬ ‫فال اعتراض على مشيئة الله وقدره‬ ‫وما يصبرني هو أنه في أيادي المولى‬ ‫الكريم عز وجل ‪ ،‬وإلى أن نلتقي بعون‬ ‫الله يا صديقي ‪.‬‬ ‫الممثل وال��ك��ات��ب يوسف‬ ‫خشيم‬ ‫الفنان المخرج الراحل فهمي الشاعري‬ ‫اسم قد لمع وبقي متوهجا في عالم الفن‬ ‫منذ مدة ليست بالقصيرة كنت أتمنى‬ ‫أن أكتب عنه شيئا في حياته ولكننا‬ ‫دائما وسنبقى ال نهتم بمبدعينا إال بعد‬ ‫أن يرحلوا عنا ويتركونا دون أمل في‬ ‫لقاء‪ ،‬الفنان المرحوم فهمي الشاعري‬ ‫أبدع في مجال اإلخراج التلفزيوني وكانت‬ ‫له بصمته المميزة التي يعرفها المشاهد‬ ‫من أول لقطة في عمله ‪ ،‬وهذا يدل على‬ ‫مدى تمكنه من صنعته الفريدة في‬ ‫عالمه ‪ ،‬لقد اجتمعت به مرة وحاورته‬ ‫حول إمكانية أن يكون لنا عمل يجمعنا‬ ‫في مسلسل تلفزيوني من خمس عشرة‬ ‫حلقة وأب��دى استعداده ليخرج العمل‬ ‫لكن ظ��روف اإلن��ت��اج كالعادة وقفت‬

‫نبيل العريبــــي‬

‫عبد السيد آدم‬

‫دون أن يخرج العمل إلى الوجود ويرى‬ ‫النور‪ .‬وبانتقاله إلى العالم اآلخر سينتقل‬ ‫العمل هو اآلخر إلى عالم النسيان ‪ ،‬ال‬ ‫شك أننا بفقد مخرجنا األنيق فقدنا هرما‬ ‫من أهرام الفن في ليبيا وترك لنا مكانا‬ ‫فارغا قد نحتاج إلى سنين عدة لنجد من‬ ‫يملؤه أو يحل مكانه ‪ ،‬رحمك الله أيها‬ ‫المبدع ال��ذي لم نعرف قيمته إال بعد‬ ‫فراقه ‪ ،‬رحمك الله أيها الفنان الذي‬ ‫رحلت عنا وارتحت منا في جنات النعيم‬ ‫حيث ال هم وال غبن وال ضغائن وال أحقاد‬ ‫‪ ،‬لك الجنة ولنا الصبر واالنتظار‬ ‫المخرج نبيل العريبي‬

‫مريم العجيلي‬

‫يوسف خشيم‬

‫رح��م ال��ل��ه المخرج الفنان فهمي‬ ‫الشاعري الذي أضفى على الدراما الليبية‬ ‫لون ًا آخ َر من الجمال البصري والفني ‪،‬‬ ‫وفي الوقت الذي ننعى فيه أنفسنا على‬ ‫فقدان أخ وزميل كان نعم األخ والصديق‬ ‫ال أج��د غير كلمة‪ :‬رحمك الله فهمي‬ ‫وسنتذكرك من خالل أعمالك الرائعة‬ ‫وأتمنى أن كل المخرجين يتعلمون فن‬ ‫اإلخراج والتصوير من خالل ما أبقاه لنا‬ ‫من تركه كبيرة من األعمال الرائعة ‪.‬‬ ‫المذيع زهير البرعصي‬ ‫عرفت المرحوم بصفة شخصية وكان‬ ‫دائما يحب التجديد ‪ ،‬حيث كانت له‬ ‫بصمته الخاصة في مجال التلفزيون‬ ‫فأدخل تقنيات جديدة أث��رت أعماله‬ ‫و على الصعيد االجتماعي هو شخص‬ ‫محبوب وأنيق في تعامالته أكن له كل‬ ‫التقدير و االحترام ‪ ،‬ومن ضمن األشياء‬ ‫علي دور رئيسي في دراما‬ ‫أنه عرض ّ‬

‫‪10‬‬

‫ليبية حديثة ال يسعني إال أن أبعث‬ ‫التعازي ألسرته الكريمة وأدعو الله أن‬ ‫يسكنه فسيح جناته ‪.‬‬ ‫الفنان طارق الشيخى‬ ‫كان إنسان يحب الحياة وكنا معا‬ ‫نحلم بعالم سينمائي ليبي ولكن الله‬ ‫أراد أال يكمل معي المسير‪ ،‬أعده بأن‬ ‫نصل لحلمه الليبي وأن أترحم على‬ ‫أيقونة سأفتقدها كثيرا‪ .‬وداعا فهمي‬ ‫أنا سأفتقدك كثير ًا ؛ ألنك كنت نعم األخ‬ ‫والصديق والزميل رحمه الله وشكرا لكم‬ ‫على هذه اللـفتة الطيبة التي لها قيمة‬ ‫كبيرة تقديرا للفنان الكبير الراحل (‬ ‫فهمي الشاعري) ‪.‬‬ ‫اإلعالمي مالك الشاردة‬ ‫فقدت ليبيا علم ًا من أعالم اإلخراج‬ ‫رحمة الله عليه‪ ،‬وذل��ك لحب مهنته‬ ‫وانتشار المهنية في جيناته كحال‬ ‫باقي أف��راد عائلته‪ ،‬أق��ول بعد رحيله‬ ‫رحمك الله وعوضنا بك خير ًا‪ ،‬وجعل لك‬ ‫خليفة ليكمل بصماتك الراقية في الفن‬ ‫الليبي ‪ ،‬لم يقم بعمل غير محبوب وأبرز‬ ‫األعمال التي قام بها مع صالح األبيض‬ ‫وسالم عيسى‪ ،‬وأخير ًا لهذا الرجل جينات‬ ‫وراثية عن وال��ده ف��رج) وعمه (علي)‬ ‫والتي انتشرت بينه وبين أفراد عائلته‬ ‫حيث لكل منهم بصمة في عالم اإلعالم‬ ‫(حميد الشاعري ‪ -‬مجدي الشاعري ‪ -‬فؤاد‬ ‫الشاعري ‪ -‬محسن الشاعري ‪ -‬محمود‬ ‫الشاعري ‪ ،‬لكل ه��ؤالء بصمات على‬ ‫الصعيد العالمي والعربي والليبي ) ‪.‬‬ ‫الفنان حميد الشاعري‬ ‫وداع���ا فهمي ال��ش��اع��ري وداع���ا يا‬ ‫رفيق العمر‪ ،‬وداع��ا يا فنان وداع��ا يا‬ ‫غالي وداعا‪ ،‬رحمك الله يا أطيب وأرق‬ ‫وأنظف قلب في أسرة الشاعري‪ ،‬وداعا‬ ‫يا ابن عمي الغالي ‪ ،‬ع ّالمة كبيرة ستفقد‬ ‫في الفن الليبي والعربي ‪ ،‬فهمي من‬ ‫أبرز الفنانين في الساحة‪ ،‬رحمك الله ‪.‬‬ ‫المخرج هاني بالرأس علي‬ ‫إن��ا لله وإن��ا إليه راج��ع��ون‪ ،‬لله ما‬ ‫أعطى ولله ما أخ��ذ وك��ل ش��يء عنده‬ ‫بمقدار ‪ ،‬فقدنا فهمي الشاعري اإلنسان‬ ‫واألخ والصديق‪ ،‬وفقدنا فهمي الشاعري‬ ‫ال��ف��ن��ان وال��م��خ��رج واإلع�لام��ي وقفت‬ ‫كلماتي حائرة م��اذا أكتب أو أق��ول ‪،‬‬ ‫تجمعنا اليوم بعد فراقك قيم الوفاء‬ ‫لرجل نذر حياته لتجسيد الخيال بالواقع‬ ‫عن طريق أعماله الفنية ‪ ،‬فــي أي كالم‬ ‫أقوله اآلن وأنت صاحب الكلمات والفعل‬ ‫والمعني وأن��ا أت��ذك��ر أعمالك وأق��ف‬ ‫مذهوال أمام حقيقة ‪.‬‬


‫محليات‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫مم‬ ‫ن‬ ‫و‬ ‫ع‬ ‫م‬ ‫ن‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫تداول‬

‫‪11‬‬

‫اخليانة الزوجية بني خط�أ الزوج وخطيئة الزوجة !!‬ ‫الثقافة الذكورية‬ ‫ترفع العقد دوما عن‬ ‫أخطاء الرجل وتنظر‬ ‫للمرأة بعين مجهرية‬ ‫تحاسبها على أبسط‬ ‫الهفوات ‪ ,,,‬ومن هذه‬ ‫الرؤية تعد خيانة الرجل‬ ‫مجرد نزوة عابرة بينما‬ ‫خيانة المرأة خروج عن‬ ‫المألوف‬ ‫وانسالخ عن‬ ‫الفطر المجتمعية‬ ‫واالجتماعية ‪ ،‬الخيانة‬ ‫سلوك مرفوض في شتى‬ ‫الثقافات واألعراف شكال‬ ‫ومضمونا‪ ،‬ولكنها هي‬ ‫األخرى واكبت عجلة‬ ‫التطور لتتناغم مع الرتم‬ ‫السريع للحياة ‪ ..‬فأصبح‬ ‫الكثيرون يجملون البشع‬ ‫ويشوهون الجميل فقط‬ ‫من أجل مصالحهم ‪...‬‬

‫رصد ‪ :‬هدى الشيخي‬

‫اليوم نفرد مساحتنا لنوع يعتبر األبشع واألشنع‬ ‫وهو الخيانة الزوجية ‪...‬‬ ‫ولطالما اتهم حواءه بأنها السبب لخيانته لها‬ ‫‪ ،‬بينما تتهم هي آدم بأنه الدافع لخيانتها له‪..‬‬ ‫وداخل مجتمعاتنا لماذا تعتبر خيانة الزوج خطأ‬ ‫وخيانة الزوجة خطيئة ؟؟؟‬ ‫حينما اعترفت حواؤه بخيانتها ماذا قالت ؟‪..‬‬ ‫زوجات يعترفن هكذا وقعنا يف المحظور ‪...‬‬ ‫الخائن و الخيانة‬ ‫تساءل فجأة عن سبب عدم تصاعد رنين هاتفها‬ ‫المحمول ال��ذي اعتاد أن يمأل أرك��ان البيت‬ ‫بــتوقف والدتها و شقيقاتها عن االتصال ‪..‬‬ ‫أجابته " كل له ظروفه ودوام الحال من المحال‬ ‫"‪ ..‬ليتساءل مرة أخرى ولكن هذه المرة مع‬ ‫نفسه " منذ مدة لم تطلب مني شراء بطاقات‬ ‫لشحن موبايلها عىل غير عادتها " مما أثار‬ ‫حفيظته بقاء هاتفها معظم الوقت يف غرفة‬ ‫نوم أطفالهما‪ ،‬ليقرر ذات صباح يف غفلة منها‬ ‫التقاطه والخروج إىل العمل وعند العاشرة‬ ‫صباحا وردت مكالمة من رقم مجهول وأفاده‬ ‫بأن أخطأ يف الرقم و لكن ذلك المتصل لم‬ ‫يكتف بذلك باالعتذار وإغالق الخط إنما قام‬ ‫بإرسال رسالة نصية يتوسل فيها لطلب السماح‬ ‫‪ ..‬آدم هنا الذي اعتاد خيانة زوجته بعلمها‬ ‫وبدونه ‪ ..‬استشعر خيانتها يف داخله وقام‬ ‫بتطليقها ‪ ..‬وطباخ السم يذوقه‪.‬‬ ‫تضحية و لكن‬ ‫" ظروف الحياة هي السبب " عنوان قررت به‬ ‫الزوجة الخائنة تبرير فعلتها البشعة وأضافت‬ ‫( البداية كانت مجرد معاكسات كلما مررت من‬ ‫أمامه أو تبضعت من عنده فقد كان يملك‬ ‫محال تجاريا كبيرا يف المنطقة أغراني بالمال‬ ‫فوافقت ‪ ...‬المرة األوىل صعبة ‪ ..‬ويف حياة أي‬ ‫زوجة يظل اآلخر بصمة يف ذاكرتها مدى الحياة‬ ‫والنسيان أمر أبعد من المستحيل ‪ ..‬استمرت‬ ‫عالقتنا أكثر من عام ومن بعدها انطلقت إىل‬ ‫عالمي السري ‪ ،،‬يف البداية فقط زوجي كان‬ ‫يتساءل من أين أتيت بهذه وجئت بتلك ومن‬ ‫ثم لم يعد يعير األمر اهتماما‪ ،‬وال اعتبر األمر‬ ‫خيانة بمعناها البشع بل هي تضحية محفوفة‬ ‫بالمخاطر وأنا مضطرة من أجل أسرتي وأطفايل‬ ‫وحياتهم الرغيدة )‪...‬‬

‫‪،‬‬

‫تسلل إليها ليخمد‬ ‫نيران شكوكه وكان‬ ‫المشهد أضخم من‬ ‫التوقعات‬

‫‪،‬‬

‫خيانة دوت كوم‬ ‫جلوسه الدائم خلف الشاشة العنكبوتية كان‬ ‫سبب ًا يف شجارهما الدائم فهو يمضي وقت ًا‬ ‫أطول خلف حاسوبه من مجالستها ‪ ،‬هذه هي‬ ‫البداية و" قشة تحرق عشه "‪ ،‬دفعها الفضول‬ ‫الغريزي الكتشاف دهاليز ه��ذا السحر الذي‬ ‫خطف زوجها منها أثناء غيابه عن المنزل إىل‬ ‫أن تعرفت يف أحد مواقع الدردشة إىل مواطنها‬ ‫وتوطدت عالقتهما فصارت تعانق بعينيها‬ ‫الشاشة وبمشاعرها لوحة المفاتيح ‪ ،‬ولم يثر‬ ‫األمر انتباه زوجها إىل أن دفعه الفضول هو‬ ‫اآلخر إىل اختراق صندوق بريدها فوجد رسائل‬ ‫من ذلك الشاب ابن بلدها يبرر فيها غيرته‬ ‫المستمرة من زوجها لشدة تولعه بها ‪ ..‬فاعتبره‬ ‫دليال عىل خيانتها ‪..‬‬ ‫عشيق فيسبوكي‬ ‫اعتاد زوجها أن ينام ويستيقظ باكرا سعيا وراء‬ ‫توفير لقمة العيش وأدمنت هي السهر عىل‬ ‫مواقع التواصل االجتماعي ليال بعد أن تنهي‬ ‫أعباءها المنزلية ويركن أطفالها يف أسرتهم ‪،‬‬ ‫ومن باب الثرثرة أخبره صديقه عن زوجة وقعت‬ ‫يف شباك أحد العابثين عبر الفيسبوك وانزلقت‬ ‫معه يف الزنا ‪..‬وظلت القصة التي رواها صديقه‬ ‫للتسلية تتغلل إىل أفكاره وتفسد نومه عليه‬

‫‪،‬‬ ‫زوج�������������ات‬

‫ويف أحد المرات تسلل إىل بريدها ولم يجد به‬ ‫أية عناوين مما نثر بذور الشك لديه ‪ ،‬و يف مرة‬ ‫أخرى قرر أن يخلد للنوم قبل موعده ويقنعها‬ ‫أنه يغط يف نوم عميق ‪ ،،‬تسلل إليها ليخمد‬ ‫نيران شكوكه ولكن المشهد كان أضخم من‬ ‫التوقعات زوجته تتحدث بالكاميرا مع شاب‬ ‫عار وهي ترتدي قميص ًا للنوم ‪ ..‬دفعها‬ ‫جسده ٍ‬ ‫عن الكرسي بقوة وجلس ليقرأ سطور حوارهما‬ ‫‪...‬‬ ‫اللص العاشق‬ ‫يقطن وزوجته يف بيت أسرته المكون من‬ ‫طابقين ‪ ،‬واضطر للعودة من مكتبه باكرا‬ ‫يف أحد األيام ولم يتمكن من فتح باب شقته‬ ‫ألن��ه موصد من الداخل بإحكام ‪،‬ووص��ل إىل‬ ‫مسامعه صوت صراخ زوجته "س��راق سراق "‬ ‫التي فتحت الباب بسرعة وعندما حاول اللحاق‬ ‫به كان قد قفز من نافذة غرفة نومهما إىل إبالغها ليفاجئها بعودته ولكن المفاجاة كانت‬ ‫الشارع تسابق ساقاه الريح وحالت زوجته دون من نصيبه فتصرخ زوجته " سراق سراق " ‪,,‬‬ ‫عار‬ ‫مطاردته له بحجة خوفها عليه ‪ ،‬وعندما اضطر اللص ذاته مرتين ولكنه هذه المرة فر شبه ٍ‬ ‫للسفر خارج المدينة ألسبوعين طلب منها أن والهيئة التي عليها زوجته كانت خير دليل عىل‬ ‫تمضيها يف بيت أسرتها و أال تبقى وحيدة أن ذلك اللص هو عشيق زوجته ‪...‬‬ ‫يف الشقة ولكنها طمأنته بأنها ستمضي جل‬ ‫وقتها يف الطابق العلوي مع أسرته ‪ ،‬ليشاء خيانة مدفوعة‬ ‫القدر أن يعود قبل موعده بيومين وقرر عدم طبيعة منصبها اإلداري كرئيسة ألحد األقسام‬ ‫يف الشركة حيث تعمل تثقل كاهلها باألعباء‬ ‫والمسؤوليات وهي زوجة وأم وكانت تعتمد‬ ‫عىل زميلها يف إنهاء البعض منها ولكنه مع‬ ‫مضي األيام اعترف لها بإعجابه فحبه وعشقه‬ ‫لها وظلت تتهرب منه لمدة عام كامل وآخر‬ ‫المطاف استجابت له واستطاع استمالتها نحوه‬ ‫إىل أن حملت بجنينه منه وسافرت مع والدتها‬ ‫بدافع العالج و قامت بإجهاضه ألنها ببساطة‬ ‫ال يمكنها االحتفاظ به ألنها تخشى من غيرته‬ ‫عليها فلم تعد تسمح لزوجها باالقتراب منها‬ ‫وباتت اليوم تنفق عليه من مرتبها فقط حتى‬ ‫ال يرتمي بين يدي أخرى وإن كانت زوجته ‪...‬‬ ‫وللحديث بقية الخميس القادم‬ ‫بإذن الله ‪...‬‬ ‫وإىل الملتقى‪.‬‬

‫ي��ع��ت��رف��ن ‪..‬‬ ‫هكذا و قعنا‬ ‫في المحظور‬

‫‪،‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪ 26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)301‬‬

‫تحديد مشاركة األندية المحلية يف المسابقات الخارجية‬

‫‪12‬‬

‫رؤية جديدة ‪ ..‬وطموحات واعدة لفرقنا املحلية‬ ‫أصدر االتحاد العام الليبي لكرة القدم‬ ‫القرار رقم (‪ )92‬لسنة ‪2013‬م بشأن مشاركة‬ ‫األندية المحلية يف المسابقات الخارجية ‪.‬‬ ‫وق��د نصت المادة األوىل من القرار عىل‬ ‫تحديد م��ش��ارك��ة األن��دي��ة المحلية يف‬ ‫المسابقات الخارجية لسنة ‪ 2014‬و‪ 2015‬م‬ ‫عىل النحو التايل ‪.:‬‬ ‫أو ًال‪ :‬مسابقة األندية اإلفريقية أبطال‬ ‫ال���دوري لسنة ‪ .2014‬وي��ش��ارك يف هذه‬ ‫المسابقة الفريق المتحصل عىل الترتيب‬ ‫األول يف المجموعة (ب) يف نهاية مرحلة‬ ‫الذهاب لمسابقة الدرجة األوىل للموسم‬ ‫الرياضي ‪2014 / 2013‬م‪.‬‬ ‫ثاني ًا ‪ :‬مسابقة كأس االتحاد اإلفريقي‬ ‫لسنة ‪ ،2014‬يشارك يف ه��ذه المسابقة‬ ‫الفريق المتحصل عىل الترتيب األول يف‬ ‫المجموعة (أ) يف نهاية مرحلة الذهاب‬ ‫لمسابقة الدرجة األوىل للموسم الرياضي‬ ‫‪2014 / 2013‬م‪.‬‬

‫األهلي طرابلس يزيد‬ ‫من متاعب الرتسانة‬

‫ثالث ًا ‪ :‬مسابقة األندية اإلفريقية أبطال‬ ‫ال��دوري لسنة ‪ 2015‬م ‪ .‬يشارك يف هذه‬ ‫المسابقة الفريق المتحصل عىل بطولة‬ ‫مسابقة الدرجة األوىل للموسم الرياضي‬

‫‪2014 / 2013‬م‪.‬‬ ‫رابع ًا ‪ :‬مسابقة كأس االتحاد اإلفريقي‬ ‫لسنة ‪2015‬م‪ .‬يشارك يف هذه المسابقة‬ ‫الفريق المتحصل عىل بطولة كأس ليبيا‬

‫للموسم الرياضي ‪2014 / 2013‬م‪ ،‬ويف حالة‬ ‫عدم تنظيم هذه المسابقة يف هذا الموسم‬ ‫يشارك الفريق المتحصل عىل الترتيب الثاني‬ ‫يف مسابقة الدرجة األوىل للموسم الرياضي‬ ‫‪2014 / 2013‬م‪.‬ونصت المادة الثانية يف‬ ‫حالة حصول فريق واحد عىل بطولة مسابقة‬ ‫الدرجة األوىل وبطولة كأس ليبيا للموسم‬ ‫الرياضي ‪2014/ 2013‬م تكون المشاركة يف‬ ‫مسابقة كأس االتحاد اإلفريقي لسنة ‪2015‬م‬ ‫للفريق المتحصل عىل الترتيب الثاني‬ ‫يف مسابقة كأس ليبيا للموسم الرياضي‬ ‫‪ . 2014/2013‬أما المادة الثالثة فنصت يف‬ ‫حالة تنظيم أية مسابقات أخرى لألندية عىل‬ ‫مستوى االتحاد العربي واتحاد شمال إفريقيا‬ ‫تكون المشاركة فيها حسب أولوية ترتيب‬ ‫الفرق يف نهاية مسابقة ال��درج��ة األوىل‬ ‫للموسم الرياضي ‪2014 / 2013‬م‪.‬‬ ‫ونصت المادة الرابعة ‪ :‬ال يسمح لفريق‬ ‫واحد بالمشاركة يف أكثر من مسابقة خارجية‬

‫واحدة يف ذات السنة أوالموسم الرياضي‪.‬‬ ‫م��ادة (‪ :)5‬يف حالة ت��س��اوي فريقين‬ ‫أو أكثر يف الترتيب األول بالمجموعة‬ ‫(أ) أو المجموعة (ب) يف نهاية مرحلة‬ ‫الذهاب لمسابقة الدرجة األوىل للموسم‬ ‫‪2014/2013‬م تتم المفاضلة بينهم وفق‬ ‫التسلسل اآلتي ‪.:‬‬ ‫أو ًال ‪ :‬الرجوع إىل نتيجة مباراة الذهاب‬ ‫بين الفريقين المتساويين س��واء كان‬ ‫التساوي بين فريقين أو أكثر‪.‬‬ ‫ثاني ًا ‪ :‬الرجوع إىل فارق مجموع األهداف‬ ‫يف مرحلة الذهاب عن طريق الطرح (ماله‬ ‫وماعليه)‪.‬‬ ‫ثالثا ‪ :‬ترجيح كفة الفريق الذي سجل‬ ‫أكثر عدد من األهداف يف مرحلة الذهاب‪.‬‬ ‫رابعا ‪ :‬ترجيح كفة الفريق الذي تحصل‬ ‫عىل أقل عدد من بطاقات الطرد الحمراء ‪.‬‬ ‫خامس ًا ‪ :‬ترجيح كفة الفريق الذي تحصل‬ ‫عىل أقل عدد من بطاقات اإلنذار الصفراء ‪.‬‬

‫فاز فريق األهيل طرابلس عىل نظيره الترسانة بهدف دون مقابل يف المباراة المؤجلة من األسبوع الرابع ضمن‬ ‫مباريات دوري الدرجة األوىل لكرة القدم‪ ،‬وجرت المباراة مساء الثالثاء عىل ملعب طرابلس الدويل ضمن مباريات‬ ‫المجموعة األوىل‪ ،‬وبهذه النتيجة يرفع فريق األهيل طرابلس رصيده إىل (‪ )10‬نقاط من أربع مباريات ‪ ،‬فيما تجمد‬ ‫رصيد فريق الترسانة عند نقطة واحدة من أربع مباريات ‪ .‬وبذلك يزيد فريق األهيل من متاعب فريق الترسانة‪ ،‬ليضع‬ ‫مدرب الفريق اإليطايل يف موقف صعب ‪.‬‬

‫اليوم‬ ‫مبارتان‬ ‫يف دوري‬ ‫الكرة‬

‫تنطلق اليوم الخميس أوىل منافسات األسبوع الخامس للمجموعتين‬ ‫األوىل والثانية من ذهاب دوري الدرجة األوىل لكرة القدم‪ ،‬بعد توقفها‬ ‫لمدة أسبوع الستكمال ماتبقى من مباريات مؤجلة وستكون انطالقة‬ ‫هذا األسبوع بإقامة لقاءين يف المجموعة الثانية ‪ ،‬فعىل ملعب‬ ‫شهداء بنينة فريق األهيل بنغازي يستضيف فريق دارنس يف أقوى‬ ‫لقاءات المجموعة ويف ملعب الزقوزي بطرابلس فريق األولمبي يتبارى‬ ‫مع فريق الشط‪ ،‬وتلعب الجمعة المقبل بقية مباريات المجموعة يف‬ ‫ملعب شهداء بنينة‪ ،‬فريق النجمة يقابل فريق التحدي‪ ،‬ويف ملعب‬ ‫طرابلس الدويل فريق الوحدة يلتقي فريق االتحاد‪ ،‬فيما سيكون الحوار‬ ‫يف المجموعة األوىل بداية من يوم السبت المقبل بإقامة مباراتين‬ ‫يف ملعب شهداء بنينة فريق النصر يواجه فريق األخضر ‪ ،‬ويف ملعب‬ ‫سرت فريق خليج سرت يستضيف فريق الهالل ‪ ،‬وتختتم هذه الجولة‬ ‫الخامسة يوم األحد القادم يف ملعب الزقوزي بطرابلس عندما يستقبل‬ ‫فريق الترسانة فريق السويحيل ‪ ،‬ويف ملعب طرابلس الدويل يلتقي‬ ‫فريق المدينة مع فريق األهيل طرابلس يف قمة منتظرة لهذا األسبوع‪.‬‬

‫اتحاد كرة القدم يشكل لجاناً طبية مؤقتة‬ ‫أص��در االتحاد العام الليبي لكرة القدم القرار‬ ‫رقم ‪ 93‬لسنة ‪ 2013‬بشأن تشكيل لجان طبية‬ ‫مؤقتة‪ ،‬ونصت المادة األوىل عىل تشكيل لجان‬ ‫طبية مؤقتة تتبع اللجنة الطبية باالتحاد العام‬ ‫الليبي لكرة القدم تتوىل مهمة مراجعة واعتماد‬ ‫الكشوفات الطبية لالعبي الفرق المشاركة يف‬ ‫مسابقات الموسم الرياضي ‪ 2014/2013‬م عىل‬ ‫النحو التايل ‪-:‬‬ ‫أو ًال ‪ :‬اللجنة الطبية للمنطقة الغربية ‪،‬‬ ‫تتكون من الدكتور محمد عبد الله الفقيه "رئيسا‬ ‫"‪ ،‬وعضوية كل من الدكتورد عبد المنعم محمد‬ ‫الزغداني‪ ،‬والدكتورعادل عمر الفقيه ‪ ،‬والدكتور‬ ‫أسامة عبد الحميد البهليل ‪ ،‬والدكتور فؤاد ميلود‬ ‫شهبون ‪.‬‬

‫ثانيا ‪ :‬اللجنة الطبية للمنطقة الوسطى‬ ‫تتكون من الدكتور " مصطفى محمد الصغير "‬ ‫رئيس ًا‪ ،‬وعضوية ‪ ،‬الكتور الصديق عامر األطرش‬ ‫والكتور أحمد محمد هامان ‪ ،‬والدكتور هيثم جمعة‬ ‫عامر‪ ،‬والدكتور سيف اإلسالم المجعول ‪.‬‬ ‫ثالث ًا ‪ :‬اللجنة الفنية للمنطقة الشرقية‪،‬‬ ‫تتكون من الدكتور عصام عبد الله الدناع "رئيس ًا"‪،‬‬ ‫وعضوية كل من الدكتور محمد عبدالسالم البرغثي‬ ‫والدكتور زكي عبد المنعم بالتمر والكتور جالل محمد‬ ‫عقوب‪ ،‬والدكتور حازم عامر رحيل ‪.‬‬ ‫رابع ًا ‪ :‬اللجنة الفنية للمنطقة الجنوبية‬ ‫تتكون من الدكتور " ميالد محمد الاليف" رئيس ًا‪،‬‬ ‫وعضوية كل من الدكتورأشرف سالم إبراهيم‬ ‫والدكتور عثمان ضو قديح ‪.‬‬

‫بطولة األندية العربية لكرة السلة‬

‫لقاء واعد بني السلة الليبية وتعديل‬ ‫يف توقيت املباريات‬

‫ذكرت مصادر االتحاد العربى لكرة السلة بأنه تم تعديل عىل توقيت مباريات‬ ‫اليوم الخميس ‪ ،‬وذلك مراعاة لظرف النقل المرئي اليوم يف منافسات مباريات‬ ‫الدوري الليبي لكرة القدم وإلتاحة الفرصة أمام الجمهور األهالوي الكبير لمتابعة‬ ‫مباراة فريقه األول لكرة القدم أمام فريق دارنس اليوم الخميس ‪2013-10-31‬‬ ‫التي تقام بملعب شهداء بنينة وبذلك قرر االتحاد العربي لكرة السلة تعديل‬ ‫مباريات اليوم الخميس بحيث تقام كالتايل ‪:‬‬ ‫ قابس التونسى يلتقي الحمامات التونسي " الخامسة مسا ًء بتوقيت ليبيا "‬‫ األهيل الليبي يواجه االتحاد الليبي الساعة السابعة مسا ًء "بتوقيت ليبيا"‬‫وسيكون هذا اللقاء واعد ًا وقوي ًا بين فريقين ليبيين قدما الكثير لكرة السلة‬ ‫الليبية ‪.‬‬

‫األهلي بنغازي يفوز على زاخو العراقي‬ ‫ف��از فريق األه�لي بنغازي عىل فريق‬ ‫زاخو العراقي بنتيجة ‪ 84‬نقطة مقابل ‪68‬‬ ‫نقطة يف المباراة التي جمعتهما مساء‬ ‫االثنين بمجمع سليمان الضراط لأللعاب‬ ‫الرياضية ضمن بطولة األندية العربية‬ ‫لكرة السلة المقامة حالي ًا بمدينة بنغازي‬ ‫ويف مباراة ثانية حقق فريق الجمعية‬

‫الرياضية بالحمامات التونسي انتصاره‬ ‫الثاني يف النسخة ‪ 26‬من بطولة األندية‬ ‫العربية لكرة السلة إثر تغلبه عىل أهيل‬ ‫صنعاء اليمني ‪ ..‬ليرفع الحمامات التونسي‬ ‫رصيده إىل أربع نقاط من انتصارين ويبقى‬ ‫أهيل صنعاء بأربع نقاط من أربع هزائم‬ ‫متتالية ‪...‬‬


‫لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية‬ ‫إعالن عن مناقصة عامة رقم (‪ )3‬لسنة ‪ 2013‬ميالدي‬

‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية عن رغبتها في طرح مناقصة عامة لغرض‬ ‫التعاقد مع جهة متخصصة لتوريد أجهزة تحاليل مختلفة األنواع خاصة بمختبرات األغذية واألدوية التابعة للمركز‬ ‫مع التركيب والتشغيل والتدريب وفق ًا لكراسة المواصفات المطلوبة من المركز ‪.‬‬ ‫كل األعمال المطلوبة مبينة بالتفصيل بكراسة العطاء وكذلك المواصفات الفنية والشروط العامة ‪.‬‬ ‫فعلى كافة الشركات المتخصصة والتي لديها الرغبة الصادقة في المشاركة وتمتلك الكفاءة والقدرة والخبرة‬ ‫السابقة والتخصص في هذا المجال ‪ ،‬التقدم لسحب مستندات العطاء من مقر لجنة العطاءات الفرعية بالمركز‬ ‫الكائن مقره بمدينة طرابلس ـ أبومشماشة ـ خلف مدرسة علي وريث ـ الدور األول ‪.‬‬ ‫وذلك خالل الفترة الواقعة من يوم اإلثنين الموافق ‪ 2013-11-4‬إلى يوم اإلثنين الموافق ‪2013-11-11‬م من‬ ‫الساعة ‪ 10:00‬وحتى الساعة ‪ ، 14:00‬وذلك بالتسليم المباشر لمندوبيها الذين يجب عليهم ملء نموذج االستالم‬ ‫من لجنة العطاءات بالعنوان المبين أعاله ‪ ،‬وذلك مقابل مبلغ مالي قدره (‪ )1000‬ألف دينار ليبي ‪ ،‬تدفع نقد ًا‬ ‫‪ ،‬أو بصك غير قابل للترجيع صادر عن أحد المصارف العاملة في ليبيا باسم مركز الرقابة على األغذية واألدوية‬ ‫واليسمح بسحب مستندات العطاء إال للمتقدمين ‪ ،‬القادرين على توفير المستندات المطلوبة وفق ًا للشروط‬ ‫التالية ‪:‬‬ ‫‪- 1‬أن يحوز المندوب المخول بسحب مستندات العطاء مستند رسمي صادر من الجهة التي يمثلها ‪.‬‬ ‫‪ - 2‬إحضار مايفيد تخصص المتقدم وخبرته السابقة مدعمة بالمستندات الدالة على ذلك ‪.‬‬ ‫‪- 3‬صورة من رخصة مزاولة النشاط سارية المفعول ‪.‬‬ ‫‪- 4‬صورة من مستخرج رسمي حديث من السجل التجاري ‪.‬‬ ‫‪- 5‬صورة من شهادة قيد بالغرفة التجارية سارية المفعول ‪.‬‬ ‫‪- 6‬شهادة إثبات سداد الضريبة (سارية المفعول)‬ ‫‪- 7‬صورة من عقد التأسيس‪.‬‬ ‫‪- 8‬صورة من النظام األساسي ‪.‬‬ ‫تقدم العروض خالل ساعات الدوام الرسمي إلى لجنة العطاءات الفرعية بمركز‬ ‫الرقابة على األغذية واألدوية في موعد أقصاه الساعة‪ 14:00‬من يوم الخميس‬ ‫الموافق ‪.2013-11-21‬‬ ‫وألي استفسار يرجى مراجعة لجنة العطاءات بالمركز‬ ‫أو االتصال على هاتف ‪0213335162‬‬ ‫فـ ‪.0214443662‬‬ ‫لجنة العطاءات الفرعية بمركز الرقابة على األغذية واألدوية‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 301‬‬

‫ال�سنة الثالثة اخلمي�س ‪26‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 31‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫م‬

‫‪ 1‬ـ حيوانات برمائية مفترسة‬

‫ف‬

‫ف ف‬

‫ف ف ف ف ف‬

‫‪ 2‬ـ ينتمون لدولة عربية‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪ 3‬ـ مدينة إيرانية ـ متشابهان‬

‫و‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪8‬‬

‫أفقياً وعمودياً‪:‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪ 4‬ـ ميمي (مبعثرة) ـ نجمع‬

‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬

‫ر‬ ‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫‪ 5‬ـ من الطيور البرمائية ـ‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫حافة (معكوسة)‬

‫ي‬

‫ج‬

‫ي‬

‫و‬

‫د‬

‫ي‬

‫ي‬

‫ي‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪1‬‬

‫ما هو؟‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫ي‬

‫‪3‬‬

‫م‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ك‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ر‬

‫و‬

‫و‬

‫ي‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ق‬

‫ا‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ف‬

‫ر‬

‫ي‬

‫و‬

‫ل‬

‫ا‬ ‫ا‬

‫ل‬

‫د‬

‫ا‬

‫د‬

‫ت‬

‫حل الكلمة الضائعة‬

‫حل حرف املشرتك‬

‫و‬

‫ي‬ ‫ق‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ا‬

‫ت‬

‫ت‬

‫م‬

‫ت‬

‫ص‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ح‬

‫ض‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ر‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ش‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫م‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ا‬ ‫ع‬

‫ا‬ ‫ع‬

‫ا‬ ‫ع‬

‫ا‬ ‫ع‬

‫ا‬ ‫ع‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ج‬

‫ل‬

‫ن‬

‫و‬

‫ج‬

‫ن‬

‫و‬

‫ن‬

‫ل‬

‫و‬

‫ن‬

‫هـ‬

‫‪1‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ك‬

‫ت‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫ع‬

‫ة‬

‫ا‬ ‫ف‬

‫ب‬

‫ر‬

‫ط‬

‫ح‬

‫ب‬

‫ا‬ ‫ي‬

‫ل‪4‬‬

‫ب‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪+‬‬

‫‪7‬‬ ‫‪+‬‬

‫‪+‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬

‫‪12‬‬ ‫‪-‬‬

‫‪-‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪8‬‬ ‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫‪+‬‬

‫‪8‬‬

‫=‬

‫‪8‬‬

‫‪+‬‬

‫‪12‬‬

‫=‬

‫=‬

‫=‬

‫‪20‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪21‬‬

‫=‬

‫حل فوتوشيكي‬ ‫‪1‬‬

‫‪-‬‬

‫=‬

‫=‬

‫‪2‬‬

‫‪28‬‬

‫=‬

‫‪/‬‬

‫‪14‬‬

‫‪12‬‬

‫‪3‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫حل متاهة األرقام‬ ‫=‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪ 1‬ـ رمز رياضي‬ ‫‪ 2‬ـ أحد األشهر‬ ‫الهجرية‬ ‫‪ 3‬ـ االسم الثاني‬ ‫لفنان ليبي راحل‬ ‫‪ 4‬ـ الكرسي الفخم‬ ‫الفاخر‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪/‬‬ ‫حلول العدد ال�سابق‬

‫ا‬

‫سور‬

‫د‬

‫ا‬

‫ل‬

‫الك‬

‫ا‬

‫ل‬ ‫ي‬

‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬

‫ريم‬

‫س‬

‫ي‬

‫د‬

‫رآن‬ ‫الق‬

‫‪2‬‬ ‫‪4‬‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫م‬

‫دى‬ ‫إح‬

‫‪1‬‬

‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫‪2‬‬

‫‪8‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫‪6‬‬

‫‪7‬‬

‫‪ = 4+1+2+6‬رقود‬ ‫‪ = 6+4+5+3‬دين‬

‫‪5‬‬

‫‪ 1‬ـ ظنون‬ ‫‪ 2‬ـ مدينة ليبية‬ ‫‪ 3‬ـ سندات مالية‬ ‫‪ 4‬ـ إحدى الغزوات‬

‫‪5‬‬

‫من نباتات الزينة يتكون اسمه من (‪ )6‬حروف إذا أخذنا‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬ ‫منتهي ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‬ ‫لكلمات التالية‪-:‬‬

‫ـ اشطب كل الحروف التي تظهر أكثر من مرة واحدة في األسطر‬ ‫األفقية‪.‬ـ في النهاية يتبقى عدد (‪ )6‬حروف تكون كلمة السر‬ ‫الضائعة ‪ ..‬وهي اسم أحد أركان الصالة‪.‬‬

‫‪ 8‬ـ فنانة عربية‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫‪1‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫‪ 7‬ـ رتبة عسكرية‬

‫‪8‬‬

‫ك‬

‫‪3‬‬

‫و‬

‫ع‬

‫روعة‬

‫‪4‬‬

‫و‬

‫ر‬

‫ع‬

‫‪ 6‬ـ عمر ـ علم مؤنث ـ ‪2/1‬‬

‫‪7‬‬

‫س‬

‫و‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪4‬‬

‫ض ض ض ض ض ض ض ض‬

‫(معكوسة)‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪14‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪7‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬ ‫‪1‬‬

‫س‬

‫ا‬

‫‪2‬‬

‫ع‬

‫ل‬

‫م‬

‫عا‬ ‫صم‬

‫‪3‬‬

‫س‬

‫و‬

‫ر‬

‫ي‬

‫‪4‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫م‬

‫ق‬

‫‪ 1‬ـ رمز رياضى‬ ‫‪ 2‬ـ راية‬

‫ة دو‬ ‫لة ب‬

‫أمر‬ ‫يكا‬

‫ل‬

‫‪ 3‬ـ ينتمى لبلد عربي‬ ‫‪ 4‬ـ العيون‬

‫‪4‬‬


‫الخمي�س‬

‫‪ 26‬ذو الحجة‬

‫‪ 1434‬هـ‬

‫‪ 31‬أكتوبر‬

‫‪ 2013‬م‬

‫‪ 15‬‬

‫العدد (‪ )301‬السنة الثالثة‬

‫عدسة ‪ :‬نسيم القراضي‬

‫أوباما ‪ ..‬بيزنس !!‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬ ‫أخير ًا ‪ ..‬تحولت الدولة األعظم يف العالم إىل‬ ‫متجر يبيع السياسة ‪ ،‬والبائع دائماً هو ذلك‬ ‫"الزنجي" الذي يدعى "أوباما"‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫"الزنجي" بمعنى ال��ت��راث القديم‪ ،‬بمعنى‬ ‫التبعية المتوارثة‪ ،‬فالعقلية األمريكية‬ ‫المتجبرة ال تنسى بسهولة‪ ،‬وال يمكن أن‬ ‫تنسى‪ ،‬فالسيد ال يميل إىل رؤية اليوم الذي‬ ‫طبق واحد ‪ ،‬وإن أقبل‬ ‫يأكل فيه مع عبده عىل ٍ‬ ‫ذلك اليوم فإنه ال يشعر نحوه ولو بالقليل من‬ ‫المودة‪.‬‬ ‫(‪)3‬‬ ‫"أوب��ام��ا" يريد أن يكسب ود أباطرة المال‬ ‫يف أمريكا‪ ،‬لذلك فهو يستبدل اآلن وظيفته‬ ‫بمهنة سمسار المواقف السياسية ‪ ،‬وهذا‬ ‫ي��ح��دث ل��ل��م��رة األوىل يف ت��اري��خ ال��رؤس��اء‬ ‫األمريكان‪.‬‬

‫م���������و ق���ـ���ف‬

‫أفكار بمناسبة التحرير (‪)2‬‬ ‫دخلت س��رت بالسيارة برفقة صديق مصور‬ ‫ثاني يوم القبض عىل " الجرذ الكبير"‪ .‬أقصد‬ ‫"األخ لقائد"‪ .‬شاهدت بالوعة تصريف مياه‬ ‫المطر تحت طريق زراع��ي حيث ُقبض عليه‬ ‫داخلها‪ .‬دخلت مدخل البالوعة بقدمي إىل‬ ‫الخلف ثم خرجت عىل الحاضرين صارخا يف‬ ‫سخرية صاخبة‪ ":‬من أنتم؟!" ( يحق للمتحررين‬ ‫السخرية من طواغيتهم البغيضين)‪ ...‬ثم مرت‬ ‫شهور طويلة بعد إعالن التحرير عبورا بحكومة‬ ‫الكيب فانتخاب المؤتمر الوطني وتبيان‬ ‫فشله الواضح يف إنتاج قيادة سياسية وطنية‬ ‫جديرة بثورة الشعب الليبي الفذة رغم طيور‬ ‫الناتو األبابيل ‪ .‬لجأت إىل السخرية ومفادها‬ ‫أننا ارتكبنا خطأ فظيعا عندما قتلنا "األخ‬

‫القائد" عىل الفور‪ ،‬ألن الحكمة كانت تستدعي‬ ‫أن نحافظ عليه ح َياً إذ قد نحتاج إليه إذا ما‬ ‫عجزنا عن ابتكار قائد أو قيادة وطنية تمثل‬ ‫بإصالة ضميرية سوية روح الشعب الليبي‬ ‫وقد تحرر وحرر الوطن‪ .‬قطعاً هي يف واقع‬ ‫األم��ر رغبة ساخرة أن نتصور االستعانة من‬ ‫جديد بـ"األخ القائد"‪ ،‬لكنها سخرية ضرورية‬ ‫لفضح إفالسنا ( بعد التحرير) يف إنتاج قيادة‬ ‫وطنية منتخبة بإرادة الليبيين الحرة تقوم‬ ‫عىل تأسيس مدامك مؤسسات دول��ة ليبيا‬ ‫الديموقراطية القوية العادلة‪ ...‬لقد كنتُ أكثر‬ ‫من عبر بين المعارضين بالخارج‪ ،‬يف الفضائيات‬ ‫العربية‪ ،‬عن تحقير القذايف وفضح سفاهة‬ ‫طغيانه وهشاشة نظامه‪ ،‬داعيا الليبيين إىل‬

‫كسر حاجز الخوف واالنتفاض عليه ‪ ،‬لكني‬ ‫ها أعود‪ ،‬بعد عامين عىل التحرير ألستخدمه‪،‬‬ ‫بعد موته‪ ،‬يف التهكم عىل واقع عبث الثوار‬ ‫المزورين والساسة الفاسدين بمصير ليبيا ‪،‬‬ ‫حاضر ًا ومستقب ًال ‪ ،‬من المجلس االنتقايل إىل‬ ‫حكومته االنتقالية‪ ،‬ومن المؤتمر الوطني‬ ‫العام إىل حكومته المؤقتة‪ .‬بحيث يستدعي‬ ‫األمر‪ ،‬من باب التهكم االنتقادي‪ ،‬إىل التحسر‬ ‫عىل قتل "األخ القائد"‪ ،‬بحيث يجوز تصور‬ ‫لو أننا أبقينا عليه من باب احتياط الحاجة‬ ‫إليه إذا ما فشلنا يف تأسيس دولة بديلة عن‬ ‫"دولة الحقراء" خاصته‪ .‬لنقول ما معناه‪ :‬عفوا‬ ‫يا قائد لقد أخطأنا يف حقك ‪ ،‬ها هي خيمتك‬ ‫‪ ،‬وها هي ناقتك ‪ ،‬وها هي لجانك الثورية‬

‫(‪)4‬‬ ‫أمريكا تبيع اآلن مواقفها لمن ي��دف��ع ‪،‬‬ ‫والشواهد أكثر من أن تُعد‪.‬‬

‫الع ّشة‬ ‫فرج َ‬ ‫‪faragasha@gmail.com‬‬ ‫والشعبية ‪ ،‬وها هم من تبقى من أوالدك‬ ‫وحارستك األثيرة " مبروكة" ومعها حارساتك‬ ‫الجاريات‪ ...‬بس لدينا طلب يا قائد لو تسمح‬ ‫مع أنه صعب شوي عليك‪ .‬يا رأيت يا قائد‬ ‫لو تفكنا من قصة الكتاب األخضر وشروحه‬ ‫وأحمد إبراهيم‪ ..‬وخلينا يف اقتراحك األخير لما‬ ‫قبلت أن تكون مثل ملكة بريطانيا‪ .‬وهذا‬ ‫يفرض عليك يا قائد‪ ،‬لألسف الشديد‪ ،‬بحكم‬ ‫واقع ثورة الشعب‪ ،‬أن تسحب وريثك األصلع‬ ‫وتقبل برئيس وزراء ينتخبه الشعب ليدير‬ ‫ش��ؤون حياة العامة‪ .‬صحيح أن��ه لن يسمح‬ ‫لك كما كنت تسفق كما تشاء ‪ ،‬لكن وضعك‬ ‫سيكون أفضل من صهرك يف أف��ران مصنع‬ ‫الحديد بمصراتة‪.‬‬

‫مصرف ليبيا المركزي يفند شائعات وجود نجمة إسرائيلية على فئة العشرة دنانير‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫فند مصرف ليبيا المركزي‪ ،‬ما تناقلته بعض وس��ائل اإلعالم‬ ‫من أخب��ار مغلوطة ح��ول وجود عالمات أو رم��وز عىل بعض‬ ‫الفئ��ات الورقية للعملة الليبي��ة ‪ ،‬وآخر هذه المغالطات ‪ ،‬ما‬ ‫ت��م تداوله بش��أن وجود نجمة إس��رائيلية عىل فئة العش��رة‬ ‫دنانير من اإلصدار السابع ‪.‬‬ ‫وأوض��ح مص��رف ليبي��ا المرك��زي يف بي��ان ل��ه أن العالمة‬ ‫الفسفورية الموجودة بفئة العشرة دنانير من اإلصدار السابع‪،‬‬ ‫هي عبارة عن شكل زخريف مكون من جسم متصل به فراغات‬ ‫وملون عىل هيئة أقواس وبها أش��كال أس��طوانية كحواف ‪،‬‬ ‫وليس عىل شكل نجمة إسرائيلية منفصلة كما تم االدعـاء ‪.‬‬

‫الع��ام ‪ ( 2007‬ول��م يب��د أح��د مثل ه��ذه المالحظ��ة منذ ذلك‬ ‫التاري��خ ) ‪ ،‬وما تم تعديله بعد الثورة يف هذا اإلصدار هو إزالة‬ ‫اس��م الجماهيري��ة ووض��ع عل��م االس��تقالل ‪ ،‬ودون تعديل يف‬ ‫المواصفات أو العالمات األمنية ‪.‬‬ ‫والحظ مصرف ليبيا المركزي ‪ -‬ومنذ أن ش��رع يف إصدار العملة‬ ‫الجدي��دة ‪ -‬وجود حمالت تش��ويه متكررة بعي��دة كل البعد عن‬ ‫الواقع المهني ‪.‬‬ ‫‪ ‬وأك��د مص��رف ليبيا المرك��زي يف بيانه ‪ ،‬أن إص��دارات العملة‬ ‫الليبية الجديدة ‪ ،‬بها مواصفات قياسية وأمنية عالمية سبقت‬ ‫وكش��ف المص��رف يف بيان��ه أن العالمة الفس��فورية موجودة حت��ى مواصفات ال��دوالر األمريكي الجديد الذي ط��رح للتداول‬ ‫باإلص��دار الس��ابع للعملة‪ ،‬والذي ت��م إصداره قب��ل الثورة منذ األسبوع الماضي‪. ‬‬

‫(‪)5‬‬ ‫إنها تمنح ُقبلة الحياة لألسد يف سوريا‪،‬‬ ‫وتقايضه ُقبلتها بالكيماوي كي تنام إسرائيل‬ ‫بال كوابيس‪.‬‬ ‫(‪)6‬‬ ‫وه��ي تواعد إي��ران س��ر ًا وج��ه��ر ًا ‪،‬وتقايض‬ ‫النووي بحزب الله أحياناً‪ ،‬وبالحوثيين يف‬ ‫اليمن أحياناً أخرى ‪ ،‬وب��دول الخليج يف كل‬ ‫األحيان‪.‬‬ ‫(‪)7‬‬ ‫باختصار‪ ،‬أمريكا تنزف اآلن مصداقيتها مع‬ ‫الحلفاء‪ ،‬وتتجسس عىل (األقربون)‪ ،‬وتمهد‬ ‫الطريق دون أن تدري للدب الروسي كي يطأ‬ ‫مجدد ًا كرومه القديمة‪ ،‬ولكن بعزيمة من‬ ‫حديد هذه المرة‪ ،‬باختصار أكثر‪ ،‬عظم الله‬ ‫أجركم يف أمريكا‪ ،‬فقد أصبحت "سيدة العالم‬ ‫الجديد" سابقاً‪ ،‬دكان بيع المواقف السياسية‬ ‫حالياً ‪.‬‬


‫مقدمة ‪-:‬‬ ‫عقد المؤتمر الوطني العام خالل هذه الفترة‬ ‫(‪ )5‬جلسات حيث واصل المؤتمر الوطني العام‬ ‫مناقشة المواضيع الرئيسة التي ناقشها الفترة‬ ‫الماضية ولكن كان هناك تغيرات كثيرة في‬ ‫هذه الفترة ‪ ،‬حيث تم رفع الحصانة عن ثالثة‬ ‫من أعضاء المؤتمر الوطني العام وذلك لمباشرة‬ ‫التحقيق معهم بتهمة التشهير ويذكر أن طلب‬ ‫رفع الحصانة قد جاء بناء على شكوى تقدم بها‬ ‫‪ 16‬عضوا من أعضاء المؤتمر الوطني العام عن‬ ‫ً‬ ‫إضافة إلى شخصين فاقدي‬ ‫كتلة العدالة والبناء‬ ‫العضوية على حد قول هاجر القايد‪ ،‬أيض ًا قد‬ ‫تم االستماع إل��ى بيان لجنة خارطة الطريق‬ ‫وعدد من أعضاء المؤتمر والتي شكلت من قبل‬ ‫المؤتمر الوطني العام بموجب القرار ‪ 40‬وذلك‬ ‫بخصوص وضع خارطة طريق مستقبلية للمؤتمر‬ ‫الوطني العام ‪ ،‬والمؤتمر الوطني العام قد أقر‬ ‫قانون العدالة االنتقالية وال��ذي يتضمن بضع‬ ‫فقرات من القانون الذي أقره المجلس االنتقالي‬ ‫السابق ‪ ،‬وفي هذا التقرير تجدون أيض ًا سرد ًا‬ ‫تفصيلي ًا بخصوص إغالق موانئ الحقول النفطية‬ ‫واالتهامات ضد ناجي مختار عضو لجنة الطاقة‬ ‫بالمؤتمر الوطني العام ورده عليها والتحقيقات‬ ‫التي حدثت معه بهذا الخصوص ‪ ،‬ويذكر المؤتمر‬ ‫أنه قد أقر قانونا يقتضي بموجبه أن يتم صرف‬ ‫منحة شهرية وقدرها ‪ 150‬دينار ًا ليبي ًا للزوجات‬ ‫الليبيات والالتي ال يتقاضين أي مرتب أو أجر أو‬ ‫منحة أو عالوة من أي جهة كانت ‪ ،‬ويجب ذكر‬ ‫أن المؤتمر قد ناقش خالل الجلسة تعديل قانون‬ ‫الهيئة التأسيسية بناء على طلب المفوضية‬ ‫العليا لالنتخابات والتي رأت بضرورة تحديد نوع‬ ‫النظام االنتخابي‪.‬‬ ‫جلسات المؤتمر الوطني العام ‪:‬‬ ‫االجتماع العادي السابع والعشرون بعد المائة ‪-:‬‬ ‫عقد المؤتمر الوطني العام اجتماعه العادي السابع‬ ‫والعشرين بعد المائة وذلك يوم الثالثاء بتاريخ‬ ‫‪ 2013\09\17‬م ‪ ،‬ووفقا لجدول أعمال المؤتمر‬ ‫الوطني العام لهذه الجلسة سيتم استعراض الرأي‬ ‫الناتج من اجتماع مكتب الرئاسة مع لجنة العدل‬ ‫والهيئات القضائية بالمؤتمر وذلك بشأن النظر‬ ‫في طلب النائب العام برفع الحصانة عن ثالثة‬ ‫من أعضاء المؤتمر الوطني العام وذلك لمباشرة‬ ‫التحقيق معهم بتهمة التشهير‪ ،‬كما سيتم‬ ‫مناقشة مشروع العدالة االنتقالية ‪ ،‬كذلك سيتم‬ ‫حسب المقرر مناقشة موضوع الحوار الوطني‪،‬‬ ‫وبخصوص رفع الحصانة عن األعضاء الثالثة‬ ‫التالية أسماؤهم ( هاجر القايد ‪ ،‬التواتي العيضة ‪،‬‬ ‫جمعة السائح ) من المؤتمر الوطني العام ذكرت‬ ‫السيدة هاجر القايد عضو المؤتمر الوطني العام‬ ‫أن المؤتمر قد قرر رفع الحصانة عنها بصفتها‬ ‫عضوا للمؤتمر الوطني العام وذلك بعد التصويت‬ ‫بموجب ‪ 61‬صوت ًا من إجمالي ‪ 104‬أصوات ‪ ،‬كما‬ ‫أوضحت القايد أن طلب رفع الحصانة قد جاء بنا ًء‬ ‫على شكوى تقدم بها ‪ 16‬عضوا من أعضاء المؤتمر‬ ‫ً‬ ‫إضافة إلى‬ ‫الوطني العام عن كتلة العدالة والبناء‬ ‫شخصين فاقدي العضوية على حد قول القايد‬ ‫‪ ،‬كما بينت القايد أن الشكوى قد ارتكزت على‬ ‫مقابلتين إذاعيتين تتعلقان على حد وصف القايد‬ ‫بالشأن العام للبالد ‪ ،‬كما استد ّلت القايد بالمادة‬ ‫‪ 14‬من اإلعالن الدستوري والتي تكفل حرية الرأي‬ ‫والتعبير وحرية اإلعالم والصحافة مبينة أن رفع‬ ‫الحصانة عنها و اإلذن للنيابة العامة في مباشرة‬ ‫التحقيقات الجنائية هو خرق لهذه المادة‪ .‬و في‬ ‫نفس الصدد ذكرت السيدة لمياء الشريف عضو‬ ‫المؤتمر الوطني العام عن كتلة يا بالدي بأن‬ ‫الكتلة قد قامت بتالوة بيان بهذا الشأن ‪ ،‬حيث‬ ‫أش��ارت الشريف أن الكتلة قد تلت بيانها قبل‬ ‫التصويت على قرار رفع الحصانة وقد نص البيان‬ ‫على أن يتم تشكيل لجنة وذلك للتحقيق داخل‬ ‫المؤتمر دون إحالة القضية إلى النائب العام ‪،‬‬ ‫كما طالبت الكتلة في بيانها أن يتم الفصل في‬ ‫القضية كل نائب على حدة واالبتعاد عن شمل‬ ‫النواب الثالثة في قضية واحدة غير مفصلة كما‬ ‫جاء في بيان الكتلة ‪ ،‬هذا وقد تساءلت السيدة‬ ‫لمياء المؤتمر الوطني العام إلى أنه قد تم في‬ ‫السابق إحالة العديد من القضايا ذات العالقة‬ ‫بأعضاء المؤتمر إلى النائب العام ولم يتجاوب‬ ‫النائب العام على حد ق��ول الشريف مع هذه‬ ‫القضايا على عكس هذه المرة؟ وأخيرا تجدر اإلشارة‬ ‫بأن طلب رفع الحصانة قد جاء بعدما قام حزب‬ ‫العدالة والبناء برفع دعوة قضائية للنائب العام‬ ‫في حق األعضاء الثالثة السالف ذكرهم وذلك‬

‫التقرير التاسع عشر‬ ‫" الفترة ‪ 15‬إلى ‪ 30‬سبتمبر إلى ‪"2013‬‬

‫بتهمة التشهير على حد ما جاء في دعوى حزب‬ ‫العدالة والبناء حيث أوضح الحزب بأن األعضاء‬ ‫الثالثة قد قاموا خالل مقابالت تلفزيونية باتهام‬ ‫حزب العدالة والبناء بأخذ أموال من خارج ليبيا ‪.‬‬ ‫وخ�لال المؤتمر الصحفي ال��ذي عقده الناطق‬ ‫الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام السيد عمر‬ ‫حميدان وال��ذي تطرق فيه إلى أكثر وأب��رز ما‬ ‫تداوله المؤتمر الوطني العام خالل الجلسة ‪ ،‬حيث‬ ‫قال حميدان بخصوص المذكرة المقدمة من لجنة‬ ‫الميزانية والتخطيط بالمؤتمر إن المؤتمر بصدد‬ ‫الموافقة على إجراء تخصيص اعتمادات اضافية‬ ‫وذل��ك بنا ًء على طلب الحكومة بتخصيص ما‬ ‫قيمته ‪ 5‬مليارات دينار ليبي كاعتمادات إضافية‪،‬‬ ‫كما ذكر حميدان بأن المؤتمر قد استمع الى بيان‬ ‫لجنة خارطة الطريق برئاسة السيد سالم بو شنات‬ ‫وعدد من أعضاء المؤتمر والتي شكلت من قبل‬ ‫المؤتمر الوطني العام بموجب القرار ‪ 40‬وذلك‬ ‫بخصوص وضع خارطة طريق مستقبلية للمؤتمر‬ ‫الوطني العام ‪ ،‬حيث أعلن حميدان أن اللجنة‬ ‫توصلت إلى أنه ال أساس للقول القائل بأن عمل‬ ‫ومهام المؤتمر الوطني العام تنتهي فى يوم‬ ‫‪ 2014\02\07‬م ‪ ،‬وبين حميدان بأن المؤتمر‬ ‫الوطني العام مقيد حسب اإلع�لان الدستوري‬ ‫بمهمة تأسيس الدستور وانتخاب البرلمان‪ .‬وأخيرا‬ ‫ذكر حميدان بأن مسألة تأسيس البرلمان وتسلمه‬ ‫للسلطة حسب ما رأته لجنة وضع خارطة الطريق‬ ‫والذي جاءت بعد ما وصفه حميدان بمشاورات‬ ‫مع مجلس المفوضية الوطنية العليا لالنتخابات‬ ‫وأيضا مشاورات مع الخبراء والمختصين أن مهام‬ ‫المؤتمر لن تنتهي قبل بداية سنة ‪ . 2015‬كما‬ ‫أشار إلى أن اللجنة بينت أن هناك من يرى أن‬ ‫المؤتمر الوطني العام ينتهي أجله بتاريخ‬ ‫‪ 7‬من فبراير من العام القادم ‪ 2014‬وذلك استنادا‬ ‫لإلعالن الدستوري ‪ ،‬وأن هناك آخرين يعارضون‬ ‫وال يرون هذا األمر ويرون أن اإلعالن الدستوري لم‬ ‫يحدد مدة زمنية للمؤتمر الوطني العام وإنما حدد‬ ‫أجله بمهمة تسليم السلطة إلى البرلمان القادم‬ ‫المنتخب ‪.‬‬ ‫وتعليقا على تصريحات حميدان ذك��ر السيد‬ ‫ج�لال حسن عضو المؤتمر الوطني العام عن‬ ‫سوق الجمعة بأن الناطق الرسمي باسم المؤتمر‬ ‫قد تسرع وب��دون إذن من مكتب الرئاسة في‬ ‫تصريحاته بخصوص اإلش��ارة إلى تمديد عمل‬ ‫المؤتمر ‪ ،‬وأوض��ح السيد جالل أن حميدان قد‬ ‫اعتمد في تصريحاته على تقرير مؤقت من لجنة‬ ‫خارطة الطريق مبينا بأن اللجنة قد طلبت تمديد‬ ‫مدة عملها أسبوعين آخرين وذلك من أجل إتمام‬ ‫عملها ‪ ,‬واستغرب السيد جالل في خاتمة تعليقه‬ ‫من الغاية وراء هذه التصريحات والتي صدرت قبل‬ ‫حتى أن يتم رفع الجلسة ؟ ومن جهة أخرى قال‬ ‫السيد توفيق الشهبي عضو المؤتمر والناطق‬ ‫باسم كتلة التحالف بأن المؤتمر لم يناقش حتى‬ ‫اآلن موضوع تمديد مدته من عدمها مبينا بأن‬ ‫هذا النقاش سيفتح عاجال أم آجال ‪ ،‬ورأى الشهيبي‬ ‫بأنه يوجد قصور في اإلعالن الدستوري وخصوصا‬ ‫مع التغيير الجذري في آلية اختيار لجنة الستين‬ ‫بعدما أصبحت تختار باالنتخاب وليس بتعيين ‪.‬‬ ‫أخيرا قال الشهيبي بأن كتلة التحالف قد سبق وأن‬ ‫حذرت سابقا بأن هناك تعطي ًال في العمل األساسي‬ ‫للمؤتمر وأن هذا التعطيل سينتج عنه تمديد في‬ ‫عمل المؤتمر إال أنه قد تم اتهامنا وقتها بتهمة‬ ‫إثارة الرأي العام ‪.‬‬ ‫جدير بالذكر أن المؤتمر أقر تأجيل إجراء انتخابات‬ ‫اختيار النائب األول لرئيس المؤتمر الوطني‬ ‫العام وكذلك اختيار المقرر إلى جلسات األسبوع‬ ‫بعد القادم ‪ ،‬أيض ًا المؤتمر وافق على اعتماد‬ ‫مبلغ وقدره " ‪ " 208‬مئتان وثمانية ماليين دينار‬ ‫لتغطية مرتبات" ‪ " 8370‬ثمانية آالف وثالثة‬ ‫وسبعين منتسبا ل��وزارة الدفاع ‪ ،‬وذل��ك ضمن‬ ‫االعتمادات اإلضافية التي طلبتها الحكومة‪.‬‬ ‫االجتماع العادي الثامن والعشرون بعد‬ ‫المائة ‪-:‬‬ ‫عقد المؤتمر الوطني العام اجتماعه العادي‬ ‫الثامن والعشرين بعد المائة وذلك يوم األحد‬

‫بتاريخ ‪ 2013\09\22‬م ‪ ،‬واستعراضا ألبرز ما تم‬ ‫تداوله خالل الجلسة فإن المؤتمر الوطني العام قد‬ ‫أقر قانون العدالة االنتقالية والذي يتضمن بضع‬ ‫فقرات من القانون الذي أقره المجلس االنتقالي‬ ‫السابق ‪ ،‬وفي هذا الصدد ذكر السيد محمد مرغم‬ ‫عضو اللجنة التشريعية والدستورية بالمؤتمر‬ ‫أن مواد القانون الـ ‪ 36‬والخاصة بقانون العدالة‬ ‫االنتقالية قد أقرت بواقع ‪ 97‬صوت ًا حيث أشار‬ ‫مرغم لوجود توافق بين أعضاء المؤتمر حول مواد‬ ‫القانون ‪ ،‬وفي نفس السياق أوضح السيد محمود‬ ‫الغرياني عضو اللجنة الدستورية والتشريعية‬ ‫بالمؤتمر بأنه قد أثيرت بعض الخالفات بخصوص‬ ‫الفقرة المتعلقة بأحكام الجنسية في القانون‬ ‫قائال بأن القانون ينص على سحب الجنسية‬ ‫الليبية من العرب الذين منحت لهم عقب إقرار‬ ‫قانون أحكام الجنسية رقم ‪ 18‬لسنة ‪ 1980‬م ‪،‬‬ ‫كما بين الغرياني بأن أساس الخالف ناتج في أن‬ ‫بعض أعضاء المؤتمر يرون أنه من منحت لهم‬ ‫الجنسية منذ ما يقارب ‪ 33‬عاما قد أصبحوا جزء ًا‬ ‫من النسيج االجتماعي للبالد ‪ ،‬واختتم الغرياني‬ ‫حديثه بأن هذه الفقرة قد تم تأجيل التصويت‬ ‫عليها لوقت الحق‪ ،‬وتجدر اإلشارة إلى أن المؤتمر‬ ‫الوطني طرح مسودة مشروع العدالة االنتقالية‬ ‫لمناقشتها داخ��ل المؤتمر منذ يوليو الماضي‬ ‫‪ .‬وعلى صعيد آخر فقد مدد المؤتمر الوطني‬ ‫العام أجل عمل لجنة خارطة الطريق والمشكلة‬ ‫من قبل المؤتمر من أجل تتبع األمور القانونية‬ ‫بالمؤتمر الوطني العام‪ .‬أما بخصوص انتخابات‬ ‫اللجنة التأسيسية فقد ذكر السيد صالح المخزوم‬ ‫النائب الثاني لرئاسة المؤتمر بأن رئيس المؤتمر‬ ‫الوطني العام السيد نوري أبو سهمين قد اجتمع‬ ‫اليوم برئيس مصلحة األحوال المدنية ورئيس‬ ‫اللجنة التشريعية حيث دار اجتماع بشأن اإلسراع‬ ‫في تسليم البيانات التي طلبتها المفوضية من‬ ‫أجل البدء في االنتخابات ‪ ،‬كما عرج مخزوم في‬ ‫حديثة إلى ما ناقشه المؤتمر الوطني العام خالل‬ ‫الجلسة بخصوص إصدار تعديل على قانون العزل‬ ‫السياسي في المواد المتعلقة بالمدد القضائية‬ ‫لمن يتم ترشيحه للهيئة التأسيسية ‪ ،‬حيث عدل‬ ‫المؤتمر في هذه المدد وبهذا أصبحت المدة ال‬ ‫تتجاوز اليومين أو الثالث بحيث يتم االنتخاب‬ ‫بسرعة من أجل اإلسراع في وضع الدستور ‪ .‬‬ ‫االجتماع العادي التاسع والعشرون بعد‬ ‫المائة ‪-:‬‬ ‫عقد المؤتمر الوطني العام هذا االجتماع يوم‬ ‫الثالثاء الموافق ‪ ، 2013\09\24‬حيث أنه حسب‬ ‫بنود جدول أعمال المؤتمر االستماع إلى تقارير‬ ‫لجنة إدارة األزم��ة ‪ ،‬كذلك استعراض كل من‬ ‫مشاريع القوانين المقدمة من اللجنة التشريعية‬ ‫والدستورية بالمؤتمر الوطني العام وأيضا‬ ‫المقترح المقدم من لجنة الخارجية بالمؤتمر‬ ‫الوطني العام بخصوص بشأن اعتماد السفراء‪،‬‬ ‫وأن يواصل المؤتمر الوطني العام مناقشته‬ ‫لموضوع الحوار الوطني ‪ ،‬وبخصوص إغالق‬ ‫موانئ الحقول النفطية أوضح السيد ناجي مختار‬ ‫عضو لجنة الطاقة بالمؤتمر الوطني العام بأن‬ ‫ما أعطاه من صكوك لسالم الجضران ال يعتبر‬ ‫رشوة بل هو ضمانة ألن الصكوك ال رصيد لها ‪،‬‬ ‫كما تحمل السيد ناجي المسؤولية كاملة وبشكل‬ ‫شخصي على ما قام به قائال بأن ما قام هو مبادرة‬ ‫شخصية بعد الوثوق في الجضران وذلك على حد‬ ‫تعبير السيد ناجي من أجل حل أزمة إغالق الموانئ‬ ‫النفطية ‪ ،‬كما ذكر السيد ناجي بأنه قام بتحويل‬ ‫من حسابه الخاص لحساب الجضران مبلغ مالي‬ ‫وقدره ‪ 2.5‬مليون دينار ليبي كدعم لجهاز حرس‬ ‫المنشآت النفطية ومن أجل إعادة فتح الميناء ‪،‬‬ ‫كما أشار السيد ناجي بأنه ال أحد من أعضاء المؤتمر‬ ‫أو الحكومة على علم بما تم بينه وبين الجضران ‪،‬‬ ‫وأخيرا قال السيد ناجي بأن هناك دو ًال ستمتنع من‬ ‫شراء النفط من ليبيا وستقوم بتعويض حصتها‬ ‫الممنوحة من قبل األوبك من دول أخرى ‪ ،‬هذا‬ ‫وامتنع ناجي مختار عن ذكر الجهة التي قد حققت‬ ‫معه مشيرا في الوقت نفسه أنه ستتم مساءلته‬ ‫من قبل المؤتمر الوطني العام وذلك في وقت‬ ‫الحق ‪.‬‬

‫هذا وقد قام السيد ن��وري أبو سهمين رئيس‬ ‫المؤتمر الوطني العام بتكلفة لجنة التحقيق‬ ‫البرلمانية من أجل التحقيق بشكل عاجل مع السيد‬ ‫ناجي مختار رئيس لجنة شؤون الطاقة بالمؤتمر‬ ‫على أن يتم تقديم نتائج التحقيق للمؤتمر ‪،‬‬ ‫هذا وقد تم فعال استعراض تقرير لجنة التحقيق‬ ‫البرلمانية حيث ذك��رت السيدة ه��دى البناني‬ ‫عضو المؤتمر الوطني العام بأن أعضاء المؤتمر‬ ‫قد صوتوا بالموافقة على أن تتم إحالة التقرير‬ ‫المقدم من لجنة إدارة األزمة بخصوص قضية‬ ‫رئيس لجنة الطاقة بالمؤتمر الوطني السيد ناجي‬ ‫مختار الى النائب العام ‪ ،‬وأوضحت البناني بأن‬ ‫قرار اإلحالة إلى النائب العام قد أقر بموجب‬ ‫‪ 65‬صوتا م��ن أص��ل ‪ 90‬ص��وت � ًا‪ .‬واستكمال‬ ‫الستعراض ما تم تداوله خالل الجلسة ذكرت‬ ‫السيدة ماجدة الفالح عضو المؤتمر الوطني‬ ‫العام أن المؤتمر قد أقر قانونا يقتضي بموجبه‬ ‫أن يتم صرف منحة شهرية وقدرها ‪ 150‬دينار ًا‬ ‫ليبي ًا للزوجات الليبيات والالتي ال يتقاضين أي‬ ‫مرتب أو أجر أو منحة أو عالوة من أي جهة كانت‬ ‫‪ ،‬وتابعت الفالح بأن المؤتمر الوطني قرر أيضا أن‬ ‫يتم صرف منحة شهرية وقدرها ‪ 100‬دينار ليبي‬ ‫ألوالد الليبيات المتزوجات من األجانب ‪ ،‬ويشا ُر أن‬ ‫المؤتمر الوطني العام قد أقر في يناير الماضي‬ ‫منح مائة دينار لكل رب أسرة عن كل ولد لم يبلغ‬ ‫الثامنة عشر‪.‬‬ ‫وتطبيقا لقانون العزل السياسي واإلداري أصدرت‬ ‫هيئة تطبيق تولي المناصب العامة قرارين‬ ‫بانطباق معايير قانون العزل السياسي و اإلداري‬ ‫بحق كل من السيد أكرم علي جنين والسيد محمد‬ ‫أحمد عريش عضوي المؤتمر الوطني العام عن كل‬ ‫من مدينتي الخمس و سبها ‪ ،‬هذا وقد تم إخطار‬ ‫المؤتمر بهذا القرار حيث سيكون من حق أصحاب‬ ‫الشأن الطعن في هذا القرار إما القضاء اإلداري‬ ‫المختص في مده أقصاها عشرة أيام من تاريخ‬ ‫وأخيرا وبخصوص الوضع االمني الحالي فقد‬ ‫استمع المؤتمر الوطني العام إلى تقرير لجنة إدارة‬ ‫األزمة بخصوص الوضع األمني الحالي حيث قرر‬ ‫المؤتمر أن يتم تأجيل االستماع إلى تقرير النهائي‬ ‫للجنة إلى يوم األحد القادم هذا وتجدر اإلشارة بأن‬ ‫أعضاء المؤتمر قد صوتوا بالموافقة على تمديد‬ ‫مدة عمل لجنة إدارة األزمة حتى نهاية األسبوع‬ ‫الحالي ‪.‬‬ ‫االجتماع العادي الثالثون بعد المائة ‪-:‬‬ ‫عقد المؤتمر الوطني العام هذا االجتماع يوم‬ ‫األح��د الموافق ‪ 2013\09\ 29‬م ‪ ،‬حيث وفق‬ ‫بنود جدول أعمال المؤتمر االستماع إلى تقرير‬ ‫لجنة إدارة األزمة ‪ ،‬ومناقشة بعض االعتمادات‬ ‫اإلضافية المحالة من لجنة المالية بالمؤتمر‬ ‫الوطني العام ‪ ،‬كما سيتم خالل الجلسة انتخاب‬ ‫النائب األول لرئيس المؤتمر الوطني العام‬ ‫وأيضا انتخاب مقرر الجلسة ‪ ،‬وبخصوص أعمال‬ ‫المؤتمر ذكر السيد عمر حميدان الناطق الرسمي‬ ‫باسم المؤتمر الوطني العام أن المؤتمر قد ناقش‬ ‫خالل الجلسة تعديل قانون الهيئة التأسيسية‬ ‫بناء على طلب المفوضية العليا لالنتخابات والتي‬ ‫رأت بضرورة تحديد نوع النظام االنتخابي ‪ ،‬كما‬ ‫أشار حميدان إلى أنه قد تم طرح موضوع يتعلق‬ ‫بالتوافق فيما يخص اللغة وحقوق المكونات‬ ‫الثقافية التي يشترط فيها التوافق وهذا على‬ ‫حد قول حميدان هو ما يطالب به األمازيغ ‪ ،‬كما‬ ‫أضاف حميدان أن المؤتمر قد صوت فعال على هذا‬ ‫الموضوع إال أنه لم يتوصل إلى النصاب القانوني‬ ‫وهو ‪ 120‬صوت ًا حيث صوت بالموافقة على هذا‬ ‫الموضوع ‪ 110‬أصوات ‪ ،‬لذا تم تأجيل الموضوع‬ ‫إلى جلسة أخرى وقد تتم إعادة عملية التصويت‬ ‫في جلسة يوم الثالثاء القادم ‪ ،‬وأوضح حميدان‬ ‫بأن تأجيل التصويت ال يعني الرفض مثلما فهم‬ ‫األمازيغ والذين قالوا إن المؤتمر الوطني قد رفض‬ ‫طلباتنا في هذا الشأن وقاموا على إثر ذلك بقفل‬ ‫إمدادات الغاز ‪ .‬و أخيرا أشار حميدان إلى أن هناك‬ ‫قبو ًال مبدئي ًا بين أعضاء المؤتمر لذا من المقرر أن‬ ‫تتم الموافقة في الجلسة القادمة باإلضافة إلى‬ ‫إقرار الحقوق والمكونات الثقافية‪ .‬على صعيد آخر‬ ‫وبخصوص التحقيق الجاري مع السيد ناجي مختار‬ ‫عضو المؤتمر و رئيس لجنة الطاقة بالمؤتمر ذكر‬ ‫السيد سليمان زوبي عضو المؤتمر الوطني العام أن‬ ‫السيد ناجي مختار رئيس لجنة الطاقة قد اعترف‬ ‫باستالمه مبلغا ماليا يفوق الثالثة ماليين دينار‬ ‫ليبي في حسابه على حد تصريح زوبي ‪ ،‬مضيفا أن‬ ‫مختار لم يحدد الجهة التي حولت هذا المبلغ له ‪،‬‬ ‫وأوضح زوبي أن المؤتمر الوطني العام قد حول‬

‫ملف القضية إلى النائب العام وذلك بعد حصوله‬ ‫على مستندات تفيد أن جهة حكومية قد حولت هذا‬ ‫المبلغ إلى حساب مختار وذلك في الثاني والعشرين‬ ‫من سبتمبر الجاري كما أضاف زوبي بأن تصريحات‬ ‫مختار خالل جلسة اليوم متضاربة مع اجوبته‬ ‫السابقة ‪ ،‬وأخيرا أشار زوبي بأن هذه القضية قد‬ ‫أثرت سلبا على سير عمل لجنة إدارة األزمة والتي‬ ‫قاربت على حل مشكلة االعتصامات بالحقول‬ ‫النفطية على حد قوله كما شدد أن المؤتمر ولجنة‬ ‫الطاقة ال دخل لهم بهذه القضية‪ .‬ورجوعا لما يخص‬ ‫لجنة إدارة األزمة بالمؤتمر الوطني العام ذكر السيد‬ ‫عبد الكريم الجياش عضو المؤتمر الوطني العام أنه‬ ‫قد تم تمديد عمل اللجنة ألسبوعين آخرين بناء على‬ ‫طلب أعضائها ‪ ،‬كما أوضح الجياش بأن التمديد‬ ‫جاء نتيجة استمرار تحقيق النائب العام مع رئيس‬ ‫لجنة الطاقة بالمؤتمر الوطني العام السيد ناجي‬ ‫مختار بخصوص اعتراف األخير بتقديم صكوك‬ ‫لسالم الجضران ‪ ،‬حيث ستنعكس نتائج التحقيق مع‬ ‫رئيس لجنة الطاقة على تقرير لجنة األزمة على حد‬ ‫قول الجياش ‪.‬‬ ‫أخير ًا جدير بالذكر أن المؤتمر الوطني العام اعتمد‬ ‫(‪ )232‬مليون دينار لتغطية مرتبات لـ "‪"8000‬‬ ‫منتسب لوزارة الداخلية لم يتقاضوا مرتباتهم منذ‬ ‫العام ‪ .2006‬وجاء اعتماد المؤتمر لهذا المبلغ بناء‬ ‫على المذكرة المحالة إليه من وزارة العمل والتأهيل ‪،‬‬ ‫حيث وافق المؤتمر على الصرف ضمن البند الثالث‬ ‫من الميزانية العامة للدولة‪.‬‬ ‫القرارات الصادرة عن المؤتمر الوطني‬ ‫العام ‪-:‬‬ ‫أصـــــدر المؤتمر الـــــــــوطني العــــــــام بتاريخ‬ ‫‪ 2013 /09 /19‬م قراره بشأن رفع الحصانة النيابية‬ ‫كل من ‪:‬‬ ‫عن ٍ‬ ‫السيد ‪ /‬التواتي حمد العيضة ‪ ،‬السيد ‪ /‬جمعة‬ ‫السائح الصويعي ‪ ،‬السيدة ‪ /‬هاجر محمد القائد ‪،‬‬ ‫وذلك بنا ًء على كتاب السيد وزير العدل باإلضافة إلى‬ ‫مذكرة طلب اإلذن بالتحقيق المرفقة به ‪ ،‬الصادرة‬ ‫عن السيد النائب العام ‪.‬‬ ‫القوانين الصادرة عن المؤتمر الوطني‬ ‫العام ‪-:‬‬ ‫أصــــــــدر المؤتمـــــــر الـــــــوطني العام بتاريخ‬ ‫‪ 2013 /09 /15‬م قانون رقم ( ‪ ) 22‬لسنة ‪ 2013‬م‬ ‫بشأن اإلذن لرئاسة الوزراء بصرف اعتمادات إضافية‬ ‫للميزانية من الحساب االحتياطي العام ‪ ،‬تناولت‬ ‫المادة األول��ى منه منح اإلذن لمجلس الـــوزراء‬ ‫بصـرف مبلغ مالي و قدره (‪ )208,213,000‬دينار‬ ‫ليبي من رصيد االحتياطي العام إلى وزارة‬ ‫ال��دف��اع الباب األول وذل��ك لتغطية قيمة‬ ‫عقود ال��وزارة لعدد ( ‪ ) 8370‬فرد ‪ ،‬وتكون‬ ‫آلية الصرف بموجب حسابات مصرفية خاصة‬ ‫لكل فرد من العدد المذكور‪ ،‬وبعد التحقق من‬ ‫الرقم الوطني‪،‬‬ ‫وقد نصت المادة الثالثة من القانون بأنه‬ ‫يتوجب على وزارة الدفاع بعد صرف المبالغ‬ ‫المطلوبة تقديم كشوفات مفصلة تبين‬ ‫الكيفية التي سارت بها العملية ‪.‬‬ ‫المصادر ‪:‬‬ ‫م��ن خ�لال المتابعة المباشرة للجلسـات‬ ‫المنقولة عبر القنوات الفضائية‬ ‫الموقع الرسمي للمؤتمر الوطني العام‬ ‫صفحة المركز اإلعالمي للمؤتمر الوطني‬ ‫العام‬ ‫وكالة األنباء الليبية (وال)‬ ‫وكالة أنباء التضامن‬ ‫صحيفة األنباء الليبية‬ ‫صفحات التواصل االجتماعي ألعضاء وأحزاب‬ ‫في المؤتمر الوطني العام‬

‫عين على المؤتمر‬ ‫‪www.ignc.net.ly‬‬ ‫كافة الحقوق محفوظة لكل من‬ ‫‪Bokra Organization and H2O Team‬‬

صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 301  

صحيفة ليبيةيومية شاملة ، جريدة ليبية يومية شاملة

Read more
Read more
Similar to
Popular now
Just for you