Issuu on Google+

‫العدد (‪)266‬‬

‫الأربعاء الثالثاء‬ ‫‪‬‬

‫العدد (‪)258‬‬

‫(‪)300‬الثانية‬ ‫العدد السنة‬ ‫السنة الثانية‬ ‫الثالثةصفحة‬ ‫السنة ‪16‬‬ ‫صفحة‬ ‫‪16‬‬ ‫‪50016‬‬ ‫الثمن‪:‬‬ ‫صفحةدرهم‬ ‫‪500‬درهم‬ ‫الثمن‪500:‬‬ ‫الثمن‪:‬‬

‫شوال‬ ‫هـ‪1434‬‬ ‫‪ 1434‬هـهـ‬ ‫شوال‬ ‫‪ 25‬ذي الحجة‪1527‬‬ ‫‪1434‬‬ ‫سبتمبر‬ ‫أغسطس‪2013‬‬ ‫‪ 30‬أكتوبر‪223‬‬ ‫‪ 2013‬مم‬ ‫‪ 2013‬م‬

‫‪‬‬

‫عن ليبيا‬ ‫شركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫شركة ليبيا‬ ‫تصدر‬ ‫ليبيا‬ ‫الجديدةشركة‬ ‫تصدر عن‬ ‫المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬ ‫الجديدة المحدودة‬

‫شاملةشاملة‬ ‫مستقلة‬ ‫يوميةيومية‬ ‫مستقلة‬ ‫يومية مستقلة شاملة‬

‫الجديدة" ‪:‬‬ ‫العبار لـ "ليبيا‬ ‫وزير العمل‪:‬‬

‫بالحقوق‬ ‫للمطالبة‬ ‫القوة‬ ‫واستخدام‬ ‫الجهوية‬ ‫بالنعرات‬ ‫تنديدات‬ ‫إلى ‪٪ 15‬‬ ‫األمازيع‬ ‫تص��لاً من‬ ‫ل�يبي�ا خصوص‬ ‫البط�الةللجنةفيالستين‬ ‫نسبةللترشح‬ ‫عزوف كبير‬

‫ممنوع من التداول‪:‬‬

‫بالـسكاكين!!‬ ‫ويطعن‬ ‫السـم‬ ‫يضعن‬ ‫‪..‬‬ ‫ولكـن‬ ‫صغيـرات‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ّ‬ ‫إنتاجنا من النفط يقترب من الصفر‬

‫بالمؤتمر الوطني‪:‬‬ ‫الطاقة‬ ‫أثناء لجنة‬ ‫للمصرف ‪:‬‬ ‫نقلها‬

‫السطو على أكثر من ‪ 50‬مليون دينار في سرت‬

‫العميــد أبوخمــادة يطلــب الدعم بعــد وقوع‬ ‫لتسفير‬ ‫والدته‪..‬مرفأ الزويتينة النفطي‬ ‫اشتباكات في‬ ‫يستعينالنفط من‬ ‫عودة ضخ‬ ‫العروسي يؤكد‬ ‫حقل مسلحة‬ ‫بمجموعة‬ ‫مواطن‬ ‫القادمة‬ ‫والعشرينمنساعة‬ ‫الشرارة خالللمنعاألربع‬ ‫المغادرة‬ ‫الطائرات‬

‫بحسب تصريحاته ‪:‬‬

‫خالل كلمته بجامعة الدول العربية‪:‬‬

‫زيـدان لـن يستقيل مـا لم يقـرر المؤتمر إقالته‬

‫بنغازي‬ ‫في‬ ‫األمن‬ ‫لفرض‬ ‫تعود‬ ‫ليبيا‬ ‫ثوار‬ ‫غرفة‬ ‫وزير الخارجية يطمئن نظراءه على األوضاع في ليبيا‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫طلب قائد حرس المنشآت النفطية العميد " إدريس أبو خمادة"‬ ‫من وزارة الدفاع إرسال تعزيزات بعد حدوث اشتباكات يف مرفأ‬ ‫الزويتينة النفطي ‪.‬‬ ‫وقال العميد "إدريس أبو خمادة" لوكالة أنباء رويترز إن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫الذين مازالوا داخل الميناء أطلقوا النار عىل المواطنين‬ ‫المحتجين‬ ‫بقيامأسفرأحد‬ ‫اإلفريقية‬ ‫الجوية‬ ‫بشركة‬ ‫مسؤول‬ ‫مصدر‬ ‫ضخ‬ ‫استئناف‬ ‫الخطوطإن‬ ‫العروسي"‬ ‫البارئ‬ ‫المدنيين"عبد‬ ‫قال وزير النفطأفادوالغاز‬ ‫الزويتينة‪ ،‬ما‬ ‫مرفأ‬ ‫مغادرة‬ ‫طالبوهم بسرعة‬ ‫الذين‬ ‫منطقةإيقاف حركة‬ ‫المسلحة من أجل‬ ‫ببعض ‪.‬العناصر‬ ‫المواطنين‬ ‫المواطنين‬ ‫النفط من حقل عن‬ ‫معتصمون من‬ ‫باالستعانةأغلقه‬ ‫إصابة‪ ،‬أحدالذي‬ ‫الشرارة‬

‫عندما أراد تمكين والدته من‬ ‫ساعة بالفشل‬ ‫والعشرينمحاولته‬ ‫األربع أن باءت‬ ‫الطيران بعد‬ ‫القادمة ‪.‬‬ ‫أوباري ‪ ،‬سيتم خالل‬ ‫للطيران ‪.‬‬ ‫البراق‬ ‫لشركة‬ ‫التابعة‬ ‫الطائرات‬ ‫إحدى‬ ‫متن‬ ‫خاللعىل‬ ‫وأكد "العروسي"السفر‬ ‫مع‬ ‫تشاور‬ ‫أنه‬ ‫بأوباري‬ ‫الشرارة‬ ‫لحقل‬ ‫زيارته‬ ‫وذكر المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن حركة الطيران توقفت‬ ‫مصلحةالحقل‬ ‫لتأمين هذا‬ ‫لوضع خطة‬ ‫ورئاسة األركان‬ ‫منالمدني مما‬ ‫الطيران‬ ‫بتعليمات من‬ ‫طرابلس الدويل‬ ‫وزارة الدفاع بمطار‬ ‫‪.‬‬ ‫النفطية‬ ‫المنشآت‬ ‫حرس‬ ‫لجهاز‬ ‫خالل سرية تابعة‬ ‫اضطر عدد من الطائرات للهبوط بمطار معيتيقة‪.‬‬

‫القوات البحرية تشرع في تعقب السفن قبالة‬ ‫الموانئ النفطية غير المصرح لها‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫والشركات‬ ‫الدول‬ ‫الليبية‬ ‫البحرية‬ ‫القوات‬ ‫أركان‬ ‫الغرفةرئاسة‬ ‫ن ّبهت‬ ‫تنفي قبضها‬ ‫ببنغازي‬ ‫األمنية‬ ‫القيام بعمليات ودوريات‬ ‫شرعت يف‬ ‫استحداث وحداتها‬ ‫والوكاالت البحرية بأن‬ ‫قانون‬ ‫تشريع‬ ‫ندوة لمناقشة‬ ‫مسح واستطالع للمنطقة البحرية قبالة الموانئ النفطية الليبية‪:‬‬ ‫ليبيا‪،‬منفذ‬ ‫الطوارئ فيعلى‬ ‫األصيفروالتعليمات‬ ‫اغتيالتنفيذ ًا لألوامر‬ ‫عمليةالبريقة " ؛‬ ‫رأس النوف ‪،‬‬ ‫"السدرة‬ ‫الحكومة وقيـادة الجيش الليبي ‪.‬‬ ‫الصادرة من‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أن‬ ‫عبداللهالليبي‬ ‫بالجيش‬ ‫البحرية‬ ‫األمنيةالقوات‬ ‫الغرفةأركان‬ ‫باسملرئاسة‬ ‫الناطقبيان‬ ‫نفىوأوضح‬ ‫الزايدي‬ ‫بنغازي‬ ‫المشتركة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪ :‬وحداتها المكلفة بعمليات المسح واالستطالع والمنتشرة يف المياه‬ ‫المدعي‬ ‫اغتيال‬ ‫ندوةيف‬ ‫المتورطة‬ ‫الموانئالجهة‬ ‫المتداولة بشأن‬ ‫األنباء‬ ‫بعنوان‬ ‫يف‬ ‫واألمني‬ ‫القانوني‬ ‫بالمجال‬ ‫ناقش عدد من الخبراء‬ ‫العسكري‪،‬‬ ‫"تشريعات النوف‬ ‫رأس‬ ‫السدرة ‪،‬‬ ‫الليبية(‬ ‫النفطية‬ ‫قبالة‬ ‫الليبية‬ ‫األصيفر‪.‬‬ ‫يوسف‬ ‫السابق‬ ‫المنطقة‪.‬‬ ‫يف‬ ‫الموجودة‬ ‫الناقالت‬ ‫بتفتيش‬ ‫ستقوم‬ ‫البريقة)‬ ‫الطوارئ‪ :‬بين الضرورات األمنية واالحترازات الحقوقية" نظمها مركز البحوث‬

‫مع‬ ‫التحقيق‬ ‫دور يف‬ ‫األصيفرمعكان له‬ ‫واالقتصادية ألجواء لبالد‬ ‫وأوضح الزايدي‬ ‫ص‪2‬‬ ‫التتمة‬ ‫الليبية‬ ‫المنظمة‬ ‫واالجتماعيةأنبالتعاون‬ ‫والدراسات السياسية‬ ‫عدد من سجناء الكويفية‪.‬‬ ‫وتنفيذه‪.‬‬ ‫ليبيا‬ ‫يف‬ ‫الطوارئ‬ ‫قانون‬ ‫تشريع‬ ‫للقضاة‪ ،‬كيفية وأكد الزايدي أن كل من ساند ثورة ‪ 17‬فبراير منذ بدايتها أصبح يف‬ ‫تلقتإن مناقشة‬ ‫الشخصياتلبالد‪:‬‬ ‫للندوةأنعبيرعديدامنينة ألجواء‬ ‫المنظمة‬ ‫تهديدات‪،‬هذا"تمول من‬ ‫مشيرا إىل‬ ‫وقالت عضو اللجنةخطر‪،‬‬ ‫القادمة التي‬ ‫الحايل كما يف‬ ‫مهما يف‬ ‫ستشهدتعبيره‪.‬‬ ‫السابق" حسب‬ ‫المدةالنظام‬ ‫المقربين من‬ ‫الوقت بقايا‬ ‫ويقوم بها‬ ‫الموضوع ُيعد أمراالخارج‬ ‫عيل تقديم‬ ‫الضروري‬ ‫من‬ ‫للبالد‪ ،‬وإنه‬ ‫تأسيس دستور جديد‬ ‫واضح سابقاً‬ ‫لقانون بالمجلس‬ ‫تعريف عضوا‬ ‫األصيفر كان‬ ‫يوسف‬ ‫العقيد‬ ‫يذكر أن‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫أمن‬ ‫الغيورين عىل‬ ‫الوطني العام‬ ‫مكتب‬ ‫الطوارئ لضمان عدميهيب‬ ‫اإلنسان‪.‬‬ ‫بحقوق‬ ‫رئاسة‬ ‫بالمواطنين تأسيس‬ ‫تكون قبل إعادة‬ ‫المؤتمرعسكري‬ ‫إعالم جسم‬ ‫أول‬ ‫المساسوهو‬ ‫العسكري‬ ‫وتوخي‬ ‫ضرورة‬ ‫الوطنية‬ ‫المدعيووحدتهم‬ ‫االجتماعي‬ ‫وسلمهم‬ ‫ص‬ ‫التتمة‬ ‫التثبت مدعيا‬ ‫مقتله‪2‬كان‬ ‫وقبل‬ ‫العسكري العام‬ ‫منصب‬ ‫وطنهموشغل‬ ‫األركان‪،‬‬ ‫الحذر فيما ينشر عىل صفحات التواصل وعدم التسرع يف مشاركة ونشر‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫للمنطقة‬ ‫عسكريا‬ ‫عاماما يظهر عىل هذه الصفحات ‪ ،‬وأصدق مثال عىل ذلك ما نشر من إن‬

‫المؤتمر الوطني العام يفند خبر تكليف درع‬ ‫الوسطى بتولي مهمة حرس المنشآت النفطية‬

‫يطالبوندينار هربها‬ ‫النفطيملي��ار‬ ‫الهاللمن ‪50‬‬ ‫منطقةأكثر‬ ‫حرس المنشآتبوش�في�اقور ‪:‬‬ ‫للخارجبهم‬ ‫السابقخاصة‬ ‫النظامحسابات‬ ‫رصد ريع دخلأتباعالنفط في‬

‫المؤتمر الوطني أصدر تكليفا لدرع ليبيا المنطقة الوسطى بتأمين‬ ‫الموانئ البحرية يف المنطقة الشرقية وعنونت له بقرار ( ‪ ) 77‬صادر‬ ‫عن المؤتمر الوطني مع إن قرارات المؤتمر قد بلغت ( ‪ ) 73‬قرارا فقط‬ ‫لسنة ‪ ، 2013‬وهو قرار مزور أخذ ديباجة قرار سابق عن طريق التزوير‬ ‫بالفوتوشوب ‪ ،‬وهو تزوير خالص وكذب محض يجب عدم تصديقه قال‬ ‫الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما‬ ‫تعاىل (( يأيها‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫بجهالة فتصبحوا عىل ما فعلتم نادمين )) ‪.‬‬ ‫بوشاقور أمس‬ ‫مصطفى‬ ‫السابق‬ ‫الحكومة‬ ‫رئيس‬ ‫الحوارنائب‬ ‫قال عضو لجنة قدر‬ ‫بالمنطقة‬ ‫المحلية‬ ‫المنبثقة‬ ‫الفتن‬ ‫مدبري‬ ‫المجالسكيد‬ ‫الليبيةمن‬ ‫مبادرةليبيا‬ ‫عن الله‬ ‫حفظ‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن رئيس الحكومة المؤقتة " عيل زيدان " أمس األربعاء بأنه لن يستقيل من منصبه ما لم‬ ‫يقرر البرلمان أقالته ‪ ..‬معتبر ًا أن استقالته قد تؤدي إىل إحداث فراغ سياسي ال يمكن توفيره‬ ‫يف مدة قصيرة ويصبح وضع ليبيا مثل لبنان ‪ ..‬وقال زيدان يف مقابلة أجرتها معه قناة النبأ‬ ‫الليبية اإلخبارية نحن نعلم أن مهامنا محرقة ولكن سنضحي بأعراقنا وسمعتنا من أجل ليبيا‬ ‫وبعدها سأغادر غير آسف ‪.‬‬ ‫ونفى رئيس الحكومة بشدة أن يكون قد تدخل يف عمل وزارء حكومته أو احتكار صالحياتهم‬

‫‪ ..‬وقال أنا ال أراجع قراراتهم وأعدهم دائماً باالجتهاد واالنطالق‪.‬‬ ‫واعتبر أن أداء األمن يف بالده ضعيف نتيجة لضعف قدرات المواطن الليبي ‪ ..‬وقال نحن‬ ‫ال نستطيع تحقيق أي شيء دون المواطن الذي عليه أن يترك الزمن تنضج به األشياء ‪.‬‬ ‫ولفت إىل أن ما يحدث يف مصر قد يؤثر يف ليبيا إذا لم تتحد النخبة وتتضامن وتعمل عىل‬ ‫تفكيك األسلحة التي بيد القبائل والمدن وجعلت للدولة قوة السطوة ‪.‬‬ ‫وقال إذا قامت النخبة بذلك يمكننا تجاوز ما جرى يف مصر وإذا حدث العكس ستكون‬ ‫األحداث يف مصر لها أثر سلبي ونحن نسعى الحتواء المسألة ‪.‬‬ ‫تصوير خليل حمراء‪AP.‬‬

‫قبلمنأشخاص يف‬ ‫والمسروقةقبلمن بالده من‬ ‫األول األحد‬ ‫المعتصمين‬ ‫المهربةمبادرة من‬ ‫األموالتلقوا‬ ‫موسى‪ ،‬إنهم‬ ‫الشرقية عبدالكريم‬ ‫النفطية مليارا يف‬ ‫من بينها ‪30‬‬ ‫ليبي‬ ‫دينار‬ ‫مليار‬ ‫‪50‬‬ ‫من‬ ‫بأكثر‬ ‫السابق‬ ‫النظام‬ ‫الموانئ‬ ‫هذاأزمة‬ ‫النفطييفلحل‬ ‫منطقة الهالل‬ ‫حرس المنشآت يف‬ ‫العدد‬ ‫تقرؤون‬ ‫وفك حصارها‪ .‬سويسرا وحدها ‪.‬‬ ‫وأن الجهود مكثفة من أجل الشروع يف حوار وطني شامل وتحقيق المصالحة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫القذافي‬ ‫خيمة‬ ‫في‬ ‫وقال يف حديث لقناة "النبأ" إن "األموال المهربة ال تقل عن ‪ 50‬مليار‬ ‫الوطنية‪.‬‬ ‫طمأن الوزير نظراءه العرب أن المؤتمر الوطني العام والحكومة المؤقتة يف‬ ‫العديد بما‬ ‫االعتراف‬ ‫المبادرة‬ ‫لبالد ‪،‬‬ ‫القدمالفرنسية عىل نسخة منه‪،‬‬ ‫لكرةاألنباء‬ ‫وكالة‬ ‫بيان حصلت‬ ‫بطولةيف‬ ‫اإلعالمي للغرفة‬ ‫وقال المكتب‬ ‫الجديدة ‪:‬‬ ‫ليبيا‬ ‫يسمىمن بينها‬ ‫من الدول‬ ‫مفادها يف‬ ‫وموزعة‬ ‫أشخاص‬ ‫وهي‬ ‫وأضاف موسى دينار‬ ‫المدرسية‬ ‫ليبيا‬ ‫الجديدة‬ ‫لليبيا‬ ‫الحمروش‬ ‫عدالة‬ ‫ليبيا ؟‬ ‫السالح في‬ ‫بأسماءأنعلى‬ ‫يسيطر‬ ‫ألجواءمن‬ ‫استخباراتيةالدول‬ ‫لمجلس جامعة‬ ‫االفتتاحية‬ ‫بالجلسة‬ ‫كلمته‬ ‫لقادةيف‬ ‫"عبد��لعزيز"‬ ‫ووصف‬ ‫الدولة‬ ‫مؤسسات‬ ‫بناء‬ ‫باستكمال‬ ‫السابقينالتعجيل‬ ‫حثيثة من أجل‬ ‫جهودا‬ ‫يبذالن‬ ‫أعلنت غرفة ليبيا‬ ‫رصد‬ ‫إىل‬ ‫باإلضافة‬ ‫برقة‬ ‫إلقليم‬ ‫السياسي‬ ‫والمكتب‬ ‫بإعالن رأس النوف‬ ‫وأمنية‬ ‫عسكرية‬ ‫قوة‬ ‫نزول‬ ‫عىل‬ ‫الثوار‬ ‫اجتماع‬ ‫إثر‬ ‫االتفاق‬ ‫تم‬ ‫إنه‬ ‫كان‬ ‫والذين‬ ‫إمرتها‬ ‫تحت‬ ‫المنضوين‬ ‫الثوار‬ ‫أن‬ ‫ليبيا‬ ‫ثوار‬ ‫عمليات‬ ‫األمن تملكها‬ ‫لقواتاألموال‬ ‫يمكن"تلك‬ ‫وأضاف أن‬ ‫وبريطانيا "‪،‬‬ ‫الليبي المدرسي‬ ‫البطولة اختيار‬ ‫العربية الوزاريتم خالل‬ ‫والمؤسسية‪ .‬غادرت ليبيا الستكمال دراستها ‪ ..‬مارست الكتابة ‪..‬‬ ‫األمنية بقتل‬ ‫الباكستاني السابق‬ ‫للرئيس‬ ‫والدفاع ‪ 400‬شخصية وجهت التهم‬ ‫رؤية كيف‬ ‫سويسرامن الصعب‬ ‫وصلت إىل منزلق خطير‬ ‫المنتخببأنها‬ ‫عناصرسوريا‬ ‫األوضاع يف‬ ‫بالقاهرة‬ ‫التحديات‬ ‫رسمياًرغم‬ ‫الليبية‬ ‫توزيع‬ ‫يف‬ ‫بمحاصصة‬ ‫والمطالبة‬ ‫بهم‬ ‫خاصة‬ ‫حسابات‬ ‫يف‬ ‫التحرير‬ ‫حرب‬ ‫إبان‬ ‫المدن‬ ‫أمنوا‬ ‫و‬ ‫الجبهات‬ ‫يف‬ ‫قاتلوا‬ ‫الذين‬ ‫من‬ ‫الحقيقيين‬ ‫الثوار‬ ‫من‬ ‫بنغازي‬ ‫مدينة‬ ‫يف‬ ‫األمن‬ ‫لفرض‬ ‫عادوا‬ ‫القذايف‪،‬‬ ‫بنظام‬ ‫اإلطاحة‬ ‫يف‬ ‫األساسي‬ ‫الدور‬ ‫لهم‬ ‫بواقع ما‬ ‫عدة دول‬ ‫قادمة ‪.‬‬ ‫استحقاقات دولية‬ ‫القادمةوزارةنتيجة استخدامالذي له‬ ‫تكليفها بمهام‬ ‫األشهرجراء خبر‬ ‫خاللبالذهول‬ ‫المباشرة ستجرىأصيبت‬ ‫بوتو التي‬ ‫السابقة بنازير‬ ‫مليارين إىل ‪ 10‬مليارات منافسته رئيسة‬ ‫بينقابلة‬ ‫وطنية‬ ‫لقيام قوة‬ ‫وموزعةأنيفتتطور‬ ‫ريع النفط والغازليبيةالحالية‬ ‫المحرمة دوليا وارتكاب جرائم إبادة‬ ‫الكيماوية‬ ‫األسلحة‬ ‫الثالثة‬ ‫االنتخابات‬ ‫الوزراء أن‬ ‫وأشار إىل‬ ‫النفط‪.‬‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫واستالم‬ ‫تسليم‬ ‫يتم‬ ‫لم‬ ‫‪..‬‬ ‫الصحة‬ ‫‪.‬‬ ‫سياسي‬ ‫تجمع‬ ‫‪2007‬خالل‬ ‫عام‬ ‫اغتيلت‬ ‫للحياة‪.‬‬ ‫دينار ليبي"‪.‬‬ ‫لتأمين المدينة‪.‬‬ ‫أمس ‪.‬‬ ‫ابتداء من صباح‬ ‫جماعية ضد السكان المدنيين يف منطقة الغوطة الشرقية ‪ .‬التتمة ص‪2‬‬ ‫الهيئة التأسيسية المكلفة بإعداد مشروع الدستور الدائم للبالد‪،‬‬ ‫الختيار‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬ ‫التتمة ص ‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫ليبيا الجديدة ترعى حفل توقيع سيرة فبراير‬

‫أنسوا أوباما!‬ ‫ليبيا الجديدة سيقام حفل توقيع كتاب‬ ‫برعاية صحيفة‬ ‫سيرة فبراير "تجربة شخصية" للكاتب إدريس المسماري‬ ‫يتساءل البعض مستنكر ًا فع ًال لماذا نتوقع‬ ‫وليس عشرة ظهر ًا‬ ‫الثانية‬ ‫‪10/30‬‬ ‫يوم‬ ‫الساعةاألسد‪،‬‬ ‫أوباما إلسقاط‬ ‫األربعاءيصطف‬ ‫أن‬ ‫بجامع الصقع بطرابلس‪.‬‬ ‫بصالة المندلة‬ ‫العكس‪...‬‬

‫‪5‬‬

‫‪5‬‬

‫د‪.‬بركات ‪.‬‬

‫من األرشيف‬

‫‪12‬‬

‫‪8‬‬

‫المسماري‪،‬السجناء‬ ‫سيرة إدريس تعليم‬ ‫مقدمهمليارأنهدينار‬ ‫من ‪50‬‬ ‫المهربة‬ ‫األموال‬ ‫أربعةكرة الطائرة‬ ‫مسابقة‬ ‫بنظام عسكري قبيل فاشي‪ ،‬جثم عىل صدر البالدآلية‬ ‫والعباد‬ ‫أكثررفه‬ ‫كتاب ي ّع‬ ‫فبراير"‬ ‫"سيرة‬

‫اإلنسان والكاتب والمناضل‪ ،‬كتبها بشجاعة وصدق المناضل عقود كاملة وأحال نهار الوطن خاللها إىل عتمة دامسة‪.‬‬ ‫حدد االتحاد العام للكرة الطائرة شروط وآلية‬ ‫سيدرس النزالء ذات المناهج التي تدرس يف المدارس‬ ‫األموال المهربة والمسروقة من ليبيا من قبل‬ ‫والمثقفين‬ ‫تدعو الكتاب واألدباء والصحافيين‬ ‫للتاريخ ‪50‬مسار‬ ‫النظام يوثق‬ ‫بهدف أن‬ ‫الوطني‬ ‫دوري الدرجة الثانية للموسم‬ ‫المشاركة يف‬ ‫الجديدة‪:‬بينهم‪...‬‬ ‫ليبيااختالف فيما‬ ‫فبرايروال يوجد أي‬ ‫أحداث انتفاضة ‪17‬األخرى‬ ‫مليار دينار‬ ‫السابق أكثر من‬ ‫أشخاص يف‬ ‫سويسرا‪...‬انطالقها ونجاحها يف اإلطاحة إىل الحضور والمشاركة‪.‬‬ ‫يف مسار‬ ‫مليار ًا يف‬ ‫مهمة‪ 30‬جد ًا‬ ‫مرحلة‬ ‫الرياضي ‪ 2013‬ـ ‪ 2014‬التي ستنطلق شهر‬ ‫من بينها‬ ‫يف ليبي‬

‫‪6‬‬

‫‪10‬‬

‫ديسمبر القادم‪...‬‬

‫‪12‬‬


‫�أخبار محلية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫أثناء نقلها للمصرف‪:‬‬

‫ندوة ملناقشة استحداث تشريع قانون‬ ‫الطوارئ يف ليبيا‬

‫السطو على أكثر من ‪ 50‬مليون دينار يف سرت‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫تمكن مسلحون مجهولون بمدينة‬ ‫س��رت من السطو على سيارة مصرفية‬ ‫كانت تنقل ‪ 50‬مليون دينار ليبي ما بين‬ ‫عملة محلية وأجنبية ‪.‬‬ ‫‪ ‬ووفق ًا لما أكده مصدر أمني بالمدينة‬ ‫ف��ي ات��ص��ال هاتفي م��ع يونايتد برس‬ ‫انترنشنال أن السرقة تمت عقب نقل هذه‬ ‫األم��وال من مطار مدينة سرت إلى فرع‬ ‫المصرف المركزي بالمدينة ‪.‬‬ ‫‪ ‬وأشار إلى أن هذه األموال التي أرسلها‬

‫المصرف المركزي بطرابلس إلى فرعه‬ ‫بسرت وصلت عن طريق الجو ونقلت‬ ‫بواسطة سيارة خاصة إال أن مسلحين‬ ‫اعترضوا السيارة في الطريق الرابطة‬ ‫ما بين المطار ووسط المدينة وقاموا‬ ‫بسرقة المبلغ بالكامل ‪.‬‬ ‫‪ ‬ولفت المصدر الذي فضل عدم الكشف‬ ‫عن هويته إلى أن األجهزة األمنية وضعت‬ ‫في حالة استنفار للبحث عن الفاعلين‬ ‫الذين لم يتعرف عليهم بعد ‪.‬‬ ‫‪ ‬يشار إلى أن األموال مخصصة لدفع‬

‫تعويضات أصحاب المساكن المتضررين‬ ‫ج��راء الحرب التي دارت بالمدينة قبيل‬ ‫سقوط المعقل األخير للنظام السابق‬ ‫بالمدينة ‪.‬‬ ‫‪ ‬الجدير بالذكر أن العديد من حوادث‬ ‫السطو على المصارف في عدد من المدن‬ ‫سجلت على مدى األشهر الماضية نتيجة‬ ‫االنفالت األمني وعدم قدرة الدولة على‬ ‫ف��رض سيطرتها المطلقة على المدن‬ ‫بسبب تحكم عشرات الكتائب المسلحة‬ ‫فيها ‪.‬‬

‫بالتعاون مع االتحاد األوروبي‪:‬‬

‫رئاسة أركان البحرية تشكل جهازاً بحرياً لإلنقاذ البحري‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ش� ّ�ك��ل��ت رئ��اس��ة األرك����ان البحرية‬ ‫بالتعاون مع االتحاد األوروب���ي جهاز ًا‬ ‫بحري ًا ج��دي��د ًا لإلنقاذ البحري يختص‬ ‫بإنقاذ المهاجرين غير القانونيين في‬ ‫المياه اإلقليمية الليبية‪.‬‬ ‫وذك���ر متحدث م��ن خفر السواحل‬ ‫بالمنطقة الشرقية طلب عدم اإلفصاح‬ ‫عن اسمه ألج��واء لبالد أن الجهاز يضم‬ ‫عدد ًا من عناصر الدفاع المدني واألمن‬ ‫الوطني والدفاع وأنه سيتم تدريبهم‬ ‫في مالطا وفرنسا وإيطاليا على كيفية‬ ‫اإلنقاذ البحري‪.‬‬

‫وأضاف المصدر أن الجهاز قد أنشئ‬ ‫وف��ق� ًا ل��ق��رار رئ��اس��ة األرك���ان البحرية‪,‬‬ ‫ويجري العمل حاليا على إنشاء مكاتب‬ ‫له بطرابلس ومصراتة وبنغازي‪.‬‬ ‫‪ ‬ي��أت��ي ه��ذا ف��ي وق��ت أع���رب فيه‬ ‫الرئيس الفرنسي "فرنسوا هوالند" في‬ ‫اختتام قمة ‪ 5 + 5‬ببرشلونة اإلسبانية‪،‬‬ ‫عن قلقه إزاء تزايد تدفق المهاجرين غير‬ ‫القانونيين من الشواطئ الليبية نحو‬ ‫الشواطئ األوروبية‪.‬‬ ‫وع ّلق عضو لجنة الدفاع بالمؤتمر‬ ‫الوطني العام مسعود الطاهر ألجواء‬ ‫لبالد عن تصريحات الرئيس الفرنسي‬

‫غرفة ثوار ليبيا تعود لفرض األمن‬ ‫يف مدينة بنغازي‬ ‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأض���اف ال��ب��ي��ان أن‬ ‫ذلك سيتم "بالتنسيق مع‬ ‫األجهزة األمنية والنيابة‬ ‫العامة ومكتب المحامي‬ ‫العام‪ ،‬وسيكون الثوار‬ ‫المسؤولون عن التأمين‬ ‫بزي موحد وشعار موحد‬ ‫ت��ح��ت م��س��م��ى غ��رف��ة‬ ‫عمليات ثوار ليبيا‪ ،‬وأن‬ ‫انتشار ال��ق��وة سيكون‬ ‫بداخل المدينة وضواحيها"‪.‬‬ ‫وخلت مدينة بنغازي من الثوار‬ ‫عقب هجوم عدد من المتظاهرين على‬ ‫مقرات ق��وات دروع ليبيا المنضوية‬ ‫تحت رئاسة األركان العامة والمتكونة‬ ‫م��ن ال��ث��وار ف��ي الثامن م��ن يونيو‬

‫السابق‪ ،‬ما أدى في حينه إلى سقوط‬ ‫قرابة ‪ 50‬قتيال من الطرفين‪.‬‬ ‫ومنذ ذلك الحين ازداد الفراغ األمني‬ ‫في المدينة التي عادة ما تشهد مشاكل‬ ‫أمنية من خ�لال استهداف األماكن‬ ‫العامة واغتيال عدد من الشخصيات‬ ‫البارزة أبرزها ضباط الجيش‪.‬‬

‫قائال‪ :‬إن ليبيا أصبحت نقطة انطالق‬ ‫رئيسة للمهاجرين غير القانونيين‬ ‫بالتعاون مع مواطنين ليبيين "خارجين‬ ‫عن القانون" يسعون لكسب المال‪.‬‬ ‫‪ ‬وأك���د ال��ط��اه��ر أن���ه م��ن الصعب‬ ‫السيطرة على ه��ذه الجماعات بجهود‬ ‫ليبية منفردة‪ ,‬وأنه على الدول المجاورة‬ ‫مساعدة طرابلس على محاربة هذه‬ ‫الظاهرة‪.‬‬ ‫يذكر أن ليبيا واالت��ح��اد األوروب��ي‬ ‫اتفقا في سبتمبر الماضي على تكثيف‬ ‫جهودهما لمكافحة الهجرة غير القانونية‬ ‫في البحر األبيض المتوسط‪.‬‬

‫‪ ‬العروسي يؤكد عودة ضخ‬ ‫النفط من حقل الشرارة خالل‬ ‫األربع والعشرين ساعة القادمة‬

‫الوطني ألنه مرتبط بجاهزية الدولة‬ ‫األمنية والعسكرية‪ ،‬فالمشكلة ليست‬ ‫إص��دار التشريع‪ ،‬ولكن األم��ر يتعلق‬ ‫بجاهزية الدولة من الناحية األمنية‪.‬‬ ‫يشار إل��ى أن أص��وات��ا كانت قد‬ ‫تعالت في اآلون��ة األخ��ي��رة تطالب‬ ‫بتشريع قانون ال��ط��وارئ وتنفيذه‬ ‫نظرا لألوضاع األمنية المتوترة في‬ ‫ليبيا‪ ،‬حسب الطشاني‪.‬‬

‫حرس املنشآت يف منطقة الهالل النفطي يطالبون‬ ‫رصد ريع دخل النفط يف حسابات خاصة بهم‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫واجتمع الوزير والوفد المرافق له خالل‬ ‫ه��ذه ال��زي��ارة مع مدير الحقل ‪ ،‬وع��دد من‬ ‫مراقبي ومشرفي اإلنتاج لبحث تداعيات‬ ‫توقف اإلنتاج بالحقل وأثره على الخطط‬ ‫والبرامج التنموية التي تطمح الحكومة‬ ‫لتنفيذها ‪.‬‬ ‫وح��ذر "العروسي" من مغبة المساس‬ ‫والعبث بالمصدر الرئيس لدخل الليبيين ‪..‬‬ ‫مشير ًا إلى أن الوزارة وضعت دراسة إلنشاء‬ ‫فرع للوزارة ومصفاة لتكرير النفط ومعهد‬ ‫تدريب وشركة مصنعة للمشتقات النفطية‬ ‫بمنطقة أوباري ‪.‬‬ ‫‪ ‬ويقع حقل الشرارة جنوب غرب ليبيا‬ ‫‪ 800‬كيلومتر تقريب ًا عن طرابلس ويتبع‬ ‫لشركة أكاكوس للعمليات النفطية ‪ ،‬ويقدر‬ ‫إنتاجه بـ ‪ 350‬ألف برميل يومي ًا من النفط‬ ‫الخام ‪.‬‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫وأوض��ح موسى أن هذه المطالب‬ ‫قوبلت بالرفض‪ ،‬ألنها مطالب مجحفة‬ ‫وال��ق��رار فيها ليس بيد المؤتمر‬ ‫الوطني وال الحكومة بل تحتاج إلى‬ ‫موافقة كل الليبيين‪.‬‬ ‫وأشار عضو اللجنة إلى أن الحوار‬ ‫ه��و الطريق الوحيد لحل االزم���ة‪،‬‬ ‫مضيف ًا أنه آن األوان لجمع األعيان‬ ‫والمجالس المحلية في المنطقة‬ ‫الشرقية لتقول كلمتها وتطالب بفتح‬ ‫الموانئ والتحقيق فيها‪.‬‬

‫وأك��د م��سى أن��ه الب��د من إعالن‬ ‫م���ب���ادرة ي��ك��ون رئ��ي��س م��ا يعرف‬ ‫بالمكتب السياسي إبراهيم الجضران‬ ‫معني ًا بتنفيذها ألن��ه��ا تعبر عن‬ ‫مطالب الشعب بالكامل في المنطقة‬ ‫الشرقية‪.‬‬ ‫يذكر أن لجنة الحوار قد اجتمعت‬ ‫مع رئيس ما يعرف بالمكتب السياسي‬ ‫إبراهيم الجضران األسبوع الماضي‬ ‫للوصول لحل ألزم��ة إغ�لاق الموانئ‬ ‫النفطية‪.‬‬

‫االتفاق على إعادة افتتاح ميناء الحريقة ومحتجون يقفلون مجمع مليتة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلن في مدينة طبرق عن اتفاق يقضي‬ ‫بإعادة فتح ميناء الحريقة بالمدينة بعد أن‬ ‫كان محتجون قد أوقفوا ص��ادرات النفط‬ ‫الخام منه منذ أكثر من شهرين في الوقت‬ ‫الذي أعلن فيه محتجون عن قفل مجمع‬ ‫مليته للغاز بمنطقة زوارة‪.‬‬ ‫‪ ‬وبحضور رئيس الحكومة علي زيدان‬ ‫وعدد من كبار المسؤولين بالمدينة تم هذا‬ ‫اإلع�لان بعد االتفاق على تلبية مطالب‬ ‫المحتجين التي لم يكشف عنها ‪.‬‬ ‫‪ ‬وقد أفضى هذا االتفاق على أن يبدأ‬ ‫التصدير من هذا الميناء اعتبارا من األسبوع‬ ‫القادم ‪.‬‬ ‫وتعهد " زيدان " في كلمة له بالمناسبة‬ ‫بتلبية كافة مطالب أهل المدينة التي تقع‬ ‫في دائرة اختصاص عمل حكومته باستثناء‬ ‫ما يتعلق بوحدة ليبيا التي شدد على أن هذا‬ ‫األمر يقره جميع الليبيين ‪.‬‬ ‫‪ ‬ودع��ا رئيس الحكومة المدن األخرى‬ ‫التي يقوم فيها معتصمون من أبنائها‬ ‫بوقف ضخ النفط أو قفل الحقول أو موانئ‬

‫التصدير إلى أن تكون هذه المبادرة التي‬ ‫تمت في طبرق حافز ًا لهم وأن يتراجعوا‬ ‫ويعودوا إلى ج��ادة الصواب وأن يقوموا‬ ‫بفتح خطوط النفط ‪.‬‬ ‫كما دعا حاملي األسلحة إلى تسليمها‬ ‫للجيش والشرطة واالبتعاد عن االقتتال‬ ‫والتوجه إلى المساهمة في تنمية ليبيا‬ ‫وتقدمها ‪ .‬وعلمت ليبيا الجديدة أن االتفاق‬

‫زيدان يدعو إىل بذل الجهود لتأمني انتخابات لجنة الستني‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫شدد رئيس الحكومة المؤقتة " علي‬ ‫زي���دان " على ض���رورة تكثيف الجهود‬ ‫وبذل كل ما هو ممكن لتأمين االنتخابات‬ ‫وإنجاحها والحفاظ على مسارها بسالسة‬ ‫والحيلولة دون حدوث ما قد يعوقها‪.‬‬ ‫وط��ال��ب " زي���دان " خ�لال االجتماع‬ ‫الذي عقده بمقر رئاسة الوزراء بطرابلس‬ ‫وضم رئيس المفوضية العليا لالنتخابات‬ ‫" ن��وري العبار" ووكيل وزارة الداخلية‬ ‫ومديري اإلدارات بالوزارة وأعضاء اللجنة‬ ‫المكلفة بإعداد خطة تأمين االنتخابات‬ ‫بتمكين القوى الفاعلة كافة للمشاركة في‬

‫تتمة ‪:‬‬ ‫م��ن ج��ه��ت��ه ق���ال ع��ض��و اللجنة‬ ‫التحضيرية م���روان الطشاني إن‬ ‫المشاركين في ه��ذه الندوة قدموا‬ ‫أوراق عمل وبحوثا تمحورت حول‬ ‫مناقشة آلية إص��دار تشريع لقانون‬ ‫الطوارئ‪.‬وأضاف الطشاني‪ :‬أنه وفي‬ ‫المرحلة الحالية يصعب تنفيذ قانون‬ ‫الطوارئ حتى لو ُأق ّر من قبل المؤتمر‬

‫‪2‬‬

‫تأمين االنتخابات وتوخي ًا إلتمام العمل‬ ‫وتحقيق ًا ألفضل النتائج هذا وقد شكلت‬ ‫الخطة المقترحة لتأمين سير االنتخابات‬ ‫المحور الرئيس لالجتماع ‪ ..‬حيث جرى‬ ‫ت��دارس الخطة المقترحة من الجوانب‬

‫مـدير التحـرير‪ :‬يحيـى أحمد الباروني‬ ‫سكرترية التحرير ‪ :‬أسمهان رجب الحجاجي‬

‫كافة ‪ ،‬واس��ت��ع��راض السبل والوسائل‬ ‫الكفيلة بتأمين هذا الحدث التاريخي‬ ‫الذي ستشهده ليبيا في المدة القليلة‬ ‫القادمة على طريق تحولها من مرحلة‬ ‫الثورة إلى مرحلة بناء الدولة باعتبارها‬ ‫استحقاق ًا وطني ًا يجب تكاتف الجهود‬ ‫من قبل الجميع إلنجاحها‪. ‬‬ ‫ويأتي انعقاد ه��ذا االجتماع ضمن‬ ‫التحضيرات الجارية النتخابات الهيأة‬ ‫التأسيسية لصياغة الدستور والجهود‬ ‫التي تبذلها الحكومة إلنجاح هذه العملية‬ ‫وتوفيرها لإلمكانات كافة من أجل تحقيق‬ ‫هذا الهدف ‪.‬‬

‫على فتح ميناء الحريقة جاء بعد موافقة‬ ‫الحكومة على تلبية ع��دد م��ن مطالب‬ ‫المحتجين ومن بينها عودة مؤسسة النفط‬ ‫ومصرف ليبيا المركزي والخطوط الجوية‬ ‫إلى مقرهم الرئيس بالمنطقة الشرقية إلى‬ ‫جانب تشكيل لجنة تضم خبراء من األقاليم‬ ‫الثالثة " طرابلس وبرقة وفزان " لإلشراف‬ ‫على مبيعات النفط الخام ‪.‬‬

‫‪ ‬وتبلغ طاقة مرسى الحريقة ‪ 110‬آالف‬ ‫برميل يوميا‪ .‬‬ ‫يشار إلى أن إنتاج النفط الخام الليبي‬ ‫تحسن ليصل إلى ‪ 620‬ألف برميل يوميا‬ ‫غير أنه ال يتجاوز ‪ 40‬بالمئة من الطاقة‬ ‫اإلنتاجية ومن المنتظر أن تزيد الصادرات‬ ‫مع ارتفاع إنتاج حقول رئيسة في غرب البالد‬ ‫بعد موافقة المحتجين على إعادة تشغيلها‪.‬‬ ‫وحسب مسؤولين ليبيين فإن الخسائر‬ ‫التي سجلها قطاع النفط نتيجة توقف‬ ‫موانئ التصدير وبعض الحقول تجاوزت ‪10‬‬ ‫مليارات دينار ليبي حتى اآلن ‪.‬‬ ‫إلى ذلك قالت مصادر إن صادرات النفط‬ ‫من مرفأ مليتة المملوك جزئيا لشركة إيني‬ ‫اإليطالية توقفت بسبب احتجاج عدد من‬ ‫أبناء األقلية األمازيغية الذين يطالبون‬ ‫بحقوق سياسية‪.‬‬ ‫وأضافت أن توقف شحنات مليتة خفض‬ ‫ص��ادرات النفط الخام الليبي إلى نحو ‪90‬‬ ‫ألف برميل يوميا مقارنة مع طاقة التصدير‬ ‫اإلجمالية التي تبلغ نحو ‪ 1.25‬مليون برميل‬ ‫يوميا‪.‬‬

‫الغيثي ‪ :‬إغالق الحقول النفطية ال عالقة له باملطالب الداعية للفيدرالية‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أكد وكيل وزارة الدفاع لشؤون الحدود والمواقع الحيوية السابق‬ ‫"الصديق الغيثي" أن إغالق الحقول والموانئ النفطية في شرق‬ ‫ليبيا مرتبط باستجابة الحكومة لمطالب المنطقة الشرقية‬ ‫المتعلقة بعودة بعض مؤسسات الدولة إلى مدينة بنغازي ‪ ،‬وليست‬ ‫له عالقة بالمطالب الداعية إلى الفيدرالية‪ .‬وأوضح " الغيثي " في‬ ‫تصريحات صحفية عقب اإلعالن عن افتتاح ميناء الحريقة النفطي‬ ‫بطبرق ‪ ،‬أن مطالب المنطقة الشرقية تتمثل في عودة المؤسسة‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 3‬أعلن أنا محمد محمد‬ ‫رجب عثمان بأنني من مواليد‬ ‫‪1955‪/‬12‪/‬12‬م وليس كما‬ ‫جاء بسجالت سوق الجمعة‪.‬‬

‫الجمع والتنفيذ واإلخراج ‪/‬اإلدارة الفنية بالصحيفة‬ ‫فرز وطباعة‪ :‬وكالة الصحافة للطباعة‬ ‫اآلراء املنشورة ال تعرب عن رأي الصحيفة وإنما تعرب عن آراء أصحابها‬

‫تعديل اسم‬ ‫‪- 2‬أعلن أنا عزالدين الناير‬ ‫اليونسي ب��أن اس��م ابنتي‬ ‫الصحيح هو (ملك) وليس‬ ‫كما جاء بسجالت تاجوراء‪.‬‬

‫لالتصال الهواتف ‪:‬‬ ‫‪0914098601 0913211874‬‬ ‫‪0925245197 0914501054‬‬ ‫إدارة اإلعالن ‪0916684681 :‬‬

‫الوطنية للنفط ‪ ،‬وشركة الخطوط الجوية الليبية ‪ ،‬ومصرف ليبيا‬ ‫المركزي إلى مقرها السابق ببنغازي ‪ ،‬وكذلك تشكيل لجنة قضائية‬ ‫للتحقيق في الفساد في قطاع النفط‪ ،‬وأضاف أن من بين هذه‬ ‫المطالب تشكيل لجنة فنية لإلشراف على مبيعات النفط الخام‬ ‫الليبي ‪ ،‬ورفض التمديد للمؤتمر الوطني العام ‪ ،‬وتشكيل لجنة‬ ‫قضائية في جرائم االغتياالت التي تشهدها بنغازي ‪ ،‬وخاصة‬ ‫األحداث الدامية التي وقعت بالمدينة في الثامن من يناير هذا‬ ‫العام وأسفرت عن مقتل أكثر من ثالثين شخصا‪.‬‬

‫تعديل اسم‬ ‫تعديل عمر‬ ‫‪ - 2‬أعلن أن��ا عبدالحفيظ ‪- 1‬أعلن أنا صالح خليفة‬ ‫محمد الهادي الوحيشي أنني علي بأن اسم ابنتي هو بيسان‬ ‫من مواليد ‪1958‬م وليس كما وليس كما جاء ببلدية طرابلس‬ ‫جاء في سجالت سوق الجمعة‪ .‬فرع حي األندلس‪.‬‬

‫صحيفة ليبيا الجديدة‬

‫‪www.libya.free201316@yahoo.com‬‬ ‫ليبيا ‪ -‬طرابلس ‪-‬شارع الظل بجانب مصحة املسرة‬ ‫(عمارة ليبيانا سابقاً)‬


‫عربي دولي‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪�30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد ‪) 300‬‬

‫ماكين ‪:‬‬

‫االستخبارات اإليطالية ‪:‬‬

‫كلينتون مرشحة قوية لالنتخابات الرئاسية القادمة يف أمريكا‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أش��اد السيناتور الجمهوري‪،‬‬ ‫جون ماكين‪ ،‬بوزيرة الخارجية‬ ‫األميركية السابقة‪ ،‬هيالري‬ ‫ك��ي��ل��ي��ن��ت��ون‪ ،‬م��ع��ت��ب��ر ًا أن��ه��ا‬ ‫س���ت���ك���ون م���رش���ح���ة ق��وي��ة‬ ‫لالنتخابات الرئاسية المقرر‬ ‫عقدها يف العام ‪ .2016‬ونقلت‬ ‫شبكة (بلومبرغ) األميركية‬ ‫عن ماكين‪ ،‬قوله للصحافيين‬ ‫يف شيكاغو "ك��ون��ي خ��اس��ر ًا‪،‬‬

‫لست أكيد ًا من أن ما سأقوله‬ ‫سيكون له تأثير كبير"‪ ،‬يف‬ ‫إش���ارة منه إىل خ��س��ارت��ه يف‬ ‫االنتخابات الرئاسية لصالح‬ ‫ال��رئ��ي��س األم��ي��رك��ي‪ ،‬ب���اراك‬ ‫أوب���ام���ا‪ ،‬يف ال��ع��ام ‪.2008‬‬ ‫غير أن��ه أض��اف "ال ش��ك بأن‬ ‫كلينتون ستكون مرشحة قوية‬ ‫جد ًا لالنتخابات الرئاسية‪" ،‬وال‬ ‫ش��ك ب��أن لديها دع��م واس��ع"‪.‬‬ ‫وأشار إىل أن "عملها كوزيرة‪،‬‬

‫ال دليل لدينا عن التجسس األمريكي‬ ‫على مكاملات اإليطاليني‬

‫باستثناء مسألة بنغازي التي‬ ‫لن تنسى‪ ،‬كان رائع ًا"‪ ،‬معرب ًا‬ ‫عن اعتقاده بأن "أي شخص‪،‬‬ ‫جمهوري ًا كان أو ديمقراطي ًا‪،‬‬ ‫سيعتبرها مرشحة رائعة للعام‬ ‫‪ ."2016‬ك��م��ا ن��� ّوه ماكين‬ ‫بنائب الرئيس األميركي‪ ،‬جو‬ ‫بادين‪ ،‬الذي وصفه بـ"الرجل‬ ‫الرائع"‪ ،‬معتبر ًا بأنه سيكون‬ ‫م��ن ال��خ��ط��أ اس��ت��ب��ع��اده من‬ ‫السباق الرئاسي القادم‪.‬‬

‫كوريا الشمالية تتعهد بمواصلة إطالق أقمار اصطناعية رغم قرارات األمم املتحدة‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫تعهدت كوريا الشمالية‬ ‫بمواصلة إط�ل�اق أقمار‬ ‫اصطناعية تجارية عىل‬ ‫ال��رغ��م م��ن ق���رارات األم��م‬ ‫المتحدة التي تمنع هذه‬ ‫األنشطة‪.‬‬ ‫وأف����ادت وك��ال��ة األن��ب��اء‬ ‫ال���ك���وري���ة ال��ج��ن��وب��ي��ة‬ ‫(يونهاب) نق ًال عن وكالة‬ ‫األنباء المركزية الكورية‬ ‫الشمالية أن ممثل الدولة‬ ‫ال���ذي ح��ض��ر اج��ت��م��اع لجنة‬ ‫أممية للجمعية العمومية‬ ‫ال��ـ‪ 68‬لألمم المتحدة أوضح‬ ‫ل���ل���دول ال���م���ش���ارك���ة ب��أن‬ ‫ك��وري��ا الشمالية ستطلق‬ ‫أقمار ًا اصطناعية وأضاف‬ ‫ال��م��س��ؤول‪ ،‬ال���ذي ل��م تذكر‬ ‫ال��وك��ال��ة هويته أن كوريا‬

‫الشمالية تعهدت بتطوير‬ ‫الفضاء ألغراض سلمية وما‬ ‫من دول��ة يمكن أن تمنعها‬ ‫م���ن ه���ذا ال��ح��ق ال��س��ي��ادي‬ ‫وأشار إىل أن تطوير الفضاء‬ ‫م��ض��م��ون ب��م��وج��ب ق��ان��ون‬ ‫دويل وأف��ادت وكالة األنباء‬ ‫ال��ك��وري��ة ال��ش��م��ال��ي��ة‪ ،‬إن‬

‫المسؤول أك��د أن المجتمع‬ ‫ال���دويل يغض ال��ط��رف عن‬ ‫دول مثل الواليات المتحدة‪،‬‬ ‫التي تسهل للدول الغربية‬ ‫تنفيذ تجارب ترغب ف��ها‪،‬‬ ‫حتى ولو كانت تنطوي عىل‬ ‫اختبار صواريخ بالستية عابرة‬ ‫للقارات وشدد عىل أنه بسبب‬

‫‪3‬‬

‫مثل هذه المعايير المزدوجة‬ ‫ترفض كوريا الشمالية جميع‬ ‫أن��واع العقوبات وستمضي‬ ‫قدم ًا إلجراء تجربتها الخاصة‬ ‫بها بطريقة شفافة وجاءت‬ ‫التعليقات األخيرة يف الوقت‬ ‫ال��ذي ق��ال فيه نائب وزي��ر‬ ‫الخارجية الكوري الشمايل‬ ‫ب��ارك غيل ي��ون‪ ،‬يف األم��م‬ ‫المتحدة‪ ،‬إن بيونغ يانغ‬ ‫ت��ن��ظ��ر ب��ج��م��ي��ع ال��ض��غ��وط‬ ‫ال��ن��ات��ج��ة يف ال��ع��ال��م بعد‬ ‫إط��ل�اق ص��اروخ��ه��ا طويل‬ ‫ال��م��دى يشار إىل أن كوريا‬ ‫الشمالية أطلقت صاروخ ًا‬ ‫طويل ال��م��دى ينقل قمر ًا‬ ‫اصطناعي ًا يف ‪  12‬ديسمبر‬ ‫‪ ،2012‬ما أدى إىل استنكار‬ ‫األمم المتحدة‪.‬‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أعلنت االستخبارات اإليطالية‪ ،‬أن ليس‬ ‫لديها دالئل‪ ‬تدعم تقارير تحدثت عن‬ ‫تجسس وكالة األمن القومي األميركية‬ ‫ّ‬ ‫عىل أكثر من ‪ 46‬مليون مكالمة هاتفية‬ ‫يف إيطاليا خ�لال ش��ه��ر‪ .‬ونقلت وكالة‬ ‫(آك��ي) اإليطالية لألنباء عن مصادر يف‬ ‫االستخبارات التركية دعوتها إىل التعامل‬ ‫التجسس األمركي‬ ‫بحذر حيال شائعات‬ ‫ّ‬ ‫ع�لى المكالمات الهاتفية التي س ّربها‬ ‫الموقع اإللكتروني "كريبتوم" الخاص‬ ‫بنشر الوثائق السرية‪ ،‬معتبرة أنه ينبغي‬ ‫التجسس والرصد‪.‬‬ ‫التفريق بين‬ ‫ّ‬

‫ولفتت م��ص��ادر االس��ت��خ��ب��ارات إىل عدم‬ ‫رسمية الجهات التي تحدثت عن رصد ‪46‬‬ ‫مليون مكالمة هاتفية‪ ،‬وقالت إنها عىل‬ ‫درجة معقولة من اليقين بأنه لم يحدث‬ ‫انتهاك للخصوصية داخل الحدود الوطنية‪ ‬‬ ‫وكانت شرطة روما أعلنت يف وقت سابق‬ ‫عن تشديد اإلج��راءات األمنية يف محيط‬ ‫السفارات والقنصليات وبخاصة السفارة‬ ‫األميركية يف العاصمة اإليطالية‪ ،‬وسط‬ ‫تجسس‬ ‫حالة من التوتر تبعت تقارير حول ّ‬ ‫وك��ال��ة األم���ن ال��ق��وم��ي األم��ي��رك��ي��ة عىل‬ ‫الحكومة اإليطالية‪.‬‬

‫إحالة برملانيا أردنياً إىل املحكمة على ذمة‬ ‫قضية مشاجرة داخل الربملان‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أوق����ف االدع������اء ال��ع��ام‬ ‫يف م��ح��ك��م��ة ال��ج��ن��اي��ات‬ ‫الكبرى يف ع ّمان برلماني ًا‬ ‫أردن��ي�� ًا ع�لى ذم��ة قضية‬ ‫مشاجرة قام خاللها نائب‬ ‫ب���إط�ل�اق ن����ار م���ن س�لاح‬ ‫"كالشينكوف" عىل زميل‬ ‫ل���ه داخ����ل ال��ب��رل��م��ان يف‬ ‫أغسطس الماضي وق��ال‬ ‫مصدر قضائي ليونايتد‬ ‫ب���رس إن��ت��رن��اش��ون��ال‪ ،‬إن‬ ‫اإل ّد ع��اء العام يف محكمة‬ ‫الجنايات الكبرى يف ع ّمان‬ ‫أوقف عضو مجلس النواب‬

‫يحيى السعود ‪ 14‬يوم ًا‬ ‫عىل ذم��ة التحقيق‪ ،‬وهو‬ ‫م��ن محافظة الطفيلة‬ ‫ج��ن��وب األردن‪ ،‬بتهمة‬ ‫التحريض‪ ،‬عىل ذمة قضية‬ ‫إط�ل�اق ال��ن��ائ��ب السابق‬ ‫ط�لال الشريف ال��ن��ار من‬ ‫س�ل�اح ك�لاش��ي��ن��ك��وف عىل‬ ‫زميله قصي الدميسي يف‬ ‫أغسطس الماضي"‪ .‬وكان‬ ‫ال��ن��ائ��ب ط�ل�ال ال��ش��ري��ف‬ ‫ال�����ذي ت���م ف��ص��ل��ه م��ن‬ ‫البرلمان وتوقيفه‪ ،‬أطلق‬ ‫النار من سالح كالشنيكوف‬ ‫عىل زميله النائب قصي‬

‫الدميسي خ�لال مشاجرة‬ ‫وق��ع��ت ب��م��ب��ن��ى مجلس‬ ‫ال���ن���واب‪ ،‬م���ن دون أن‬ ‫يصيبه‪ .‬ووجّ ���ه اإل ّد ع���اء‬ ‫ال���ع���ام ل��ل��ش��ري��ف تهمة‬ ‫ال��ش��روع بالقتل وح��ي��ازة‬ ‫س�لاح م��ن دون ترخيص‬ ‫وم��ق��اوم��ة رج����ال األم��ن‬ ‫ال��ع��ام‪ .‬وي��ج��ي��ز ال��دس��ت��ور‬ ‫األردن��ي بحكم المادة ‪،86‬‬ ‫ت��وق��ي��ف ع��ض��و مجلس‬ ‫ال��ن��واب أو األع��ي��ان يف‬ ‫حال القبض عليه يف حالة‬ ‫التل ّبس بجريمة جنائية‪.‬‬

‫النيابة العامة املصرية تتهم اإلعالمي الساخر باسم يوسف بإشاعة الفوضى يف البالد‬ ‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫أمر النائب العام المصري‪ ،‬بإحالة بالغ يتهم اإلعالمي‬ ‫الساخر باسم يوسف بالعمل عىل إشاعة الفوضى‬ ‫وإثارة الفتنة وتهديد األمن والسلم االجتماعي‪ .‬وق َّرر‬ ‫المستشار هشام بركات أن يتوىل المحامي العام لنيابة‬ ‫استئناف القاهرة التحقيق يف بالغ يتهم اإلعالمي‬ ‫باسم يوسف مقدم برنامج "البرنامج"الذي ُيذاع عىل‬ ‫فضائية (سي‪.‬بي‪.‬سي) "ب��إذاع��ة بيانات كاذبة من‬ ‫شأنها تكدير األمن العام‪ ،‬وإلحاق الضرر بالمصلحة‬ ‫العامة‪ ،‬والعمل عىل إشاعة الفوضى يف البالد وإثارة‬

‫الفتنة‪ ،‬وتهديد األمن والسلم االجتماعي"‪ .‬وأبلغت‬ ‫مصادر قضائية متطابقة مندوبي الصحافة أنه ورد‬ ‫يف البالغ أن يوسف قام خالل عرض حلقة برنامجه‬ ‫الساخر‪ ،‬بالسخرية من الشعب المصري بأكمله والقوات‬ ‫المسلحة‪ ،‬واالستهزاء من الرموز الوطنية الشريفة يف‬ ‫المجتمع المصري كافة دون احترام لألعراف والتقاليد‪.‬‬ ‫وطالب البالغ باتخاذ اإلجراءات القانونية الالزمة تجاه‬ ‫يوسف وفتح التحقيق معه‪ ،‬حيث أن ما تناوله يف‬ ‫الحلقة يعاقب عليه القانون وفق ًا للمادة‪ 102‬مكرر من‬ ‫قانون العقوبات‪ .‬وكانت الحلقة األوىل من البرنامج‬

‫الذي يقدمه يوسف (‪ 39‬عام ًا) يوم الجمعة الفائت‬ ‫بعد توقف دام نحو أربعة أشهر‪ ،‬أثارت جد ًال واسع ًا‬ ‫بين ماليين المتابعين‪ ،‬حيث رأى البعض أن ما‬ ‫تناوله يم ِّثل إهانة للشعب المصري وتطاو ًال عىل‬ ‫القوات المسلحة وقادتها عبر اإليحاء بأن الجيش هو‬ ‫من يحكم مصر وليس الرئيس المؤقت المستشار عديل‬ ‫منصور‪ .‬وبالمقابل رأى آخرون أن عىل الجميع تق ّبل‬ ‫روح الدعابة التي يتسم بها‪ ‬البرنامج عىل نحو ما كانوا‬ ‫يتقبلونها حينما كان يسخر من حُ كم الرئيس المعزول‬ ‫محمد مرسي‪.‬‬

‫السعودية تدعو مجدداً إلصالح مجلس األمن‬

‫ليبيا الجديدة ‪:‬‬ ‫ش ّد دت السعودية‪ ،‬عىل ضرورة إصالح مجلس األمن وتمكينه فعلي ًا وعملي ًا‬ ‫من أداء واجباته‪ ،‬رافضة تسييس حقوق اإلنسان أو االنتقائية والكيل‬ ‫بمكيالين‪ .‬وقال وزير الثقافة واإلعالم السعودي عبدالعزيز خوجة‪ ،‬عقب‬ ‫الجلسة األسبوعية لمجلس الوزراء السعودي التي عقدت بعد ظهر أمس‬ ‫برئاسة ويل العهد األمير سلمان بن عبد العزيز‪ ،‬إن المجلس ج ّد د مطالب‬ ‫المملكة لمجلس األمن الدويل االلتزام بمسؤولياته التاريخية واإلنسانية‬ ‫واألخالقية حتى ال يفقد العالم أمله يف السالم وثقته يف مؤسسات العمل‬

‫الدويل المشترك‪ .‬وأوضح أن مجلس الوزراء ش ّدد عىل "أهمية إصالح مجلس‬ ‫األمن وتمكينه فعلي ًا وعملي ًا من أداء واجباته وتح ّمل مسؤولياته يف‬ ‫الحفاظ عىل األمن والسلم العالميين‪ .‬أعلنت السعودية يف ‪ 18‬أكتوبر‬ ‫الحايل‪ ،‬العضوية غير الدائمة يف مجلس األمن الدويل‪ ،‬وهو قرار يهدف إىل‬ ‫االحتجاج عىل عجز المجلس عن إيجاد حل خصوص ًا لألزمة السورية‪ .‬واختيرت‬ ‫السعودية وتشاد وتشييل ونيجيريا وليتوانيا‪ ،‬كأعضاء يف مجلس األمن‬ ‫الدويل لم ّدة عامين ابتداء من األول من يناير المقبل‪ .‬ويف بيان صدر بعد‬ ‫ساعات عىل انتخاب السعودية عضو ًا غير دائم يف مجلس األمن‪ ،‬انتقدت‬

‫وزارة الخارجية السعودية سياسة الكيل بمكيالين التي ينتهجها المجلس‬ ‫حيال الشرق األوسط‪ .‬وأ ّكد خوجة أن السعودية تعمل عىل حماية وتعزيز‬ ‫حقوق اإلنسان بما يحافظ عىل هويتها‪ ،‬وثقافتها‪ ،‬ومكتسباتها‪ ،‬ورعاية‬ ‫مواطنيها‪ ،‬انطالق ًا من تمسكها بكتاب الله وسنّة رسوله‪ ،‬مؤكد ًا رفض‬ ‫المملكة تسييس حقوق اإلنسان أو االنتقائية والكيل بمكيالين‪ .‬وكان‬ ‫مجلس حقوق اإلنسان التابع لألمم المتحدة اعتمد يف جلسة عامة‪ ،‬يوم‬ ‫االثنين الماضي‪ ،‬النتائج النهائية لالستعراض الدوري الشامل لحقوق‬ ‫اإلنسان يف السعودية‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪�30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫‪4‬‬

‫"ذي إنديبندنت"اإلطاحة بنظام فاسد يحرر البالد‪ ،‬لكنه ال يملك البديل الصالح‬ ‫مشاهد العنف‬ ‫والهشاشة األمنية‬ ‫من عمليات‬ ‫اغتيال وتفجير‬ ‫مقرات وسيارات‬ ‫مفخخة وغياب‬ ‫مؤسسات الدولة‬ ‫التي تحفظ األمن‬ ‫الفردي والجمعي‬ ‫والسيادة ‪ ،‬تترك‬ ‫تقييم ًا سلبي ًا‬ ‫ليس لدى المواطن‬ ‫الذي يكتوي‬ ‫بنارها وحسب بل‬ ‫وللقوى الدولية‬ ‫واإلقليمية‬

‫ليبيا الجديدة‬

‫والمؤشر الملموس عىل ذلك إعالن رئيس‬ ‫المكتب التنفيذي إلقليم برقة عبد ربه‬ ‫البرعصي تشكيل حكومة منفصلة من‬ ‫‪ 24‬حقيبة وزارية باإلضافة إىل تشكيل‬ ‫ق��وة دف��اع برقة برئاسة العقيد نجيب‬ ‫الحاسي ليكون مقرها يف مدينة البريقة‪،‬‬ ‫يف مؤتمر صحفي عقد يف مدينة إجدابيا‪،‬‬ ‫وكشف عبد ربه عبد الحميد البرعصي‪،‬‬ ‫رئيس حكومة إقليم برقة‪ ،‬عن تسمية‬ ‫‪ 24‬شخص ًا لتويل ملفات (حقائب) إدارة‬ ‫اإلقليم بعد تقسيمه إىل أربع محافظات؛‬ ‫هي «إجدابيا‪ ،‬وبنغازي‪ ،‬والجبل األخضر‪،‬‬ ‫وطبرق»‪ ،‬تمتد من ال��وادي األحمر غرب ًا‬ ‫وحتى الحدود الليبية ‪ -‬المصرية شرق ًا‪،‬‬ ‫وم��ن شاطئ البحر األب��ي��ض المتوسط‬ ‫شما ًال إىل الحدود الليبية التشادية جنوب ًا‪.‬‬ ‫ويف متابعتها للحالة يف ليبيا من أمن‬ ‫وغيره نشرت صحيفة "ذي إنديبندنت‬ ‫أون ص��ن��داي" تقرير ًا قالت فيه" إن‬ ‫باإلمكان التعرف عىل القصة الحقيقية‬ ‫لكل ما يتعلق باألمن بعد القذايف من‬ ‫خ�لال ما تصدره وزارات الخارجية من‬ ‫تنبيهات للمسافرين‪ ،‬جاء ذلك يف رسالة‬ ‫أعدها مراسلها باتريك كوكبيرن‪ ،‬هذا‬ ‫نصه‪:‬‬ ‫ي��ق��وم ال��زع��م��اء السياسيون األج��ان��ب‬ ‫ب��زي��ارات مفاجئة مثل تلك التي قام‬ ‫بها رئيس الحكومة البريطانية ديفيد‬ ‫كاميرون يف يناير إىل ليبيا‪ ،‬وكان قد‬ ‫قيل قبل عام إن اإلجراء الذي قامت به‬ ‫"ناتو" يف ليبيا يف العام ‪ 2011‬تأييد ًا‬ ‫للثوار عىل أنه تدخل عسكري أجنبي ناجح‬ ‫يمكن أن يعتبر نموذج ًا لما يجب عىل كل‬ ‫من الواليات المتحدة وبريطانيا وفرنسا‬ ‫أن تفعله يف سوريا‪ ،‬إال أنه ليس هناك‬ ‫الكثير ممن يميلون إىل هذا الرأي‪ ،‬أما‬ ‫من يمكن أن يدعموه فإنه ال بد لهم‬ ‫أن يعيدوا النظر يف تحذير الحكومة‬ ‫األخير بالنسبة لليبيا ال��ص��ادر يف ‪22‬‬ ‫أكتوبر والخريطة المفيدة المرفقة به‪،‬‬ ‫وه��ذه تقسم ليبيا إىل ث�لاث مناطق‬ ‫بألوان داكنة وخفيفة‪ ،‬لتوضيح اختالف‬

‫مستوى السالمة من عدمها‪ .‬فقدان األمن‬ ‫وه��ذه األن��ب��اء ال تحمل ما يثلج صدور‬ ‫ال��زوار‪ :‬فالمواقع الداكنة تغطي ‪ 85‬يف‬ ‫المائة من ليبيا بما فيها حقول النفط‬ ‫والصحراء وأج���زاء كبيرة من الساحل‪،‬‬ ‫وهناك يف أعىل تلك المناطق والزاوية‬ ‫الشمالية تخف حدة األلوان‪ ،‬وهذه تشمل‬ ‫طرابلس والطريق الساحيل حتى مصراتة‬ ‫يف الغرب وبرقة يف شرق ليبيا‪ ،‬إال أن‬ ‫الخريطة تشير إىل أن بنغازي‪ ،‬عاصمة‬ ‫ب��رق��ة‪ ،‬تعتبر م��ن ال��م��ن��اط��ق الخطرة‬ ‫للغاية بالنسبة للزوار‪ ،‬وتنصح المسافر‬ ‫أن يلتزم بالطريق الساحيل م��ن رأس‬ ‫النوف حتى الحدود المصرية‪ ،‬باستثناء‬ ‫بنغازي ودرنة‪ ،‬واألخيرة أكثر المناطق‬ ‫التي أرسلت مقاتلين أجانب وانتحاريين‬ ‫إىل العراق من أي بلدة أخرى يف العالم‬ ‫اإلسالمي‪.‬‬ ‫لقد أصبحت ليبيا إحدى أكثر المناطق‬ ‫خطر ًا يف العالم‪ :‬فقبل عشرة أيام اغتيل‬ ‫قائد الشرطة العسكرية أحمد البرغثي‬ ‫أثناء مغادرة المسجد يف بنغازي‪ ،‬ويف‬ ‫العام الماضي وقعت ‪ 80‬حالة اغتيال‬ ‫لكبار القادة من الجيش والشرطة‪ ،‬وقد‬ ‫وق��ع ح��ادث اغتيال البرغثي بعد فترة‬ ‫وجيزة من اختطاف قصير المدة لرئيس‬ ‫الوزراء الليبي عيل زيدان من فندقه يف‬ ‫طرابلس من دون إطالق حرسه لرصاصة‬ ‫واح��دة دفاع ًا عنه‪ .‬ثم إن إنتاج النفط‬ ‫يف ليبيا انخفض إىل ‪ 600‬ألف برميل‬ ‫يف اليوم بعد توقف خالل فترة الصيف‬ ‫ألن رج���ال المليلشيا ال��ذي��ن يقومون‬ ‫عىل حراسة مرافق النفط استولوا عىل‬ ‫الموانئ يف شرق البالد‪.‬‬ ‫وق��د ُينسب بعض ه��ذا إىل فوضى ما‬ ‫بعد ال��ث��ورة ال��ت��ي أط��اح��ت ب��ال��ق��ذايف‪،‬‬ ‫غير أن��ه��ا ح��دث��ت قبل عامين‪ ،‬ث��م إن‬ ‫الوضع األمني يتجه نحو األس��وأ وليس‬ ‫األفضل‪ ،‬رغم وجود ‪ 225‬ألف ليبي يف‬ ‫صفوف المليلشيات المسلحة التي تدفع‬ ‫الحكومة رواتبها‪ ،‬وهؤالء الرجال الذين‬ ‫لم يقاتل إال حوايل ‪ 10‬يف المائة منهم‬

‫ض��د ال��ق��ذيف‪ ،‬سيندرجون بالتدريج يف‬ ‫مؤسسات أمن الدولة‪ ،‬وبذا ينتقلون إىل‬ ‫سلطة الحكومة‪ .‬ويف واق��ع األم��ر‪ ،‬فإن‬ ‫المعارضة نشأت بقوة المليشيات وأصبح‬ ‫قادتهم ضمن مراتب المؤسسات‪ ،‬وهي‬ ‫يف الغالب تتفوق عىل الجيش والشرطة‪،‬‬ ‫ويف ب��رق��ة‪ ،‬ي��ق��ود أح���د رج���ال ال��ث��ورة‬ ‫السابقين إبراهيم الجثران ما مجموعه‬ ‫‪ 20‬ألف ًا من المليشيات الذين يسيطرون‬ ‫عىل مرافق إنتاج ما نسبته ‪ 60‬يف المائة‬ ‫من نفط ليبيا‪.‬‬ ‫َّ‬ ‫يمأل الفراغ الذي خلفه سقوط القذايف‬ ‫رجال المليشيات وقادة الحروب المحلية‪،‬‬ ‫ويقول المنتصرون المدنيون المعارضون‬ ‫للنظام القديم إن فشلهم يف إقامة‬ ‫حكومة مستقرة يعود إىل ع��دم وجود‬ ‫مؤسسات حكومية تهاوت تحت حكم‬ ‫القذايف‪ ،‬ويف هذا ما يمكن القبول به‪،‬‬ ‫إال أن التفسير األفضل هو أن القذايف‬ ‫أط��اح��ت ب��ه "ن��ات��و" بالقصف الجوي‪،‬‬ ‫فيما قامت المليشيات الليبية بدور‬ ‫متابعة التطهير‪ ،‬وعندما سقط القذايف‬ ‫لم تكن ل��دى أعدائه القوة السياسية‬ ‫أو العسكرية لملء فراغ النظام أو لحل‬ ‫المشاكل االقتصادية التي ل��م يحلها‬ ‫النظام القديم‪ .‬فالبطالة ال تزال تصل‬ ‫إىل نسبة ‪ 40‬يف المائة‪ ،‬والشبان بال‬

‫‪،‬‬

‫ليبيا إحـدى أكثر‬ ‫المناطق خطر ًا‬ ‫في العالم‬

‫‪،،‬‬

‫عمل ال يجدون بدي ًال عن حمل السالح‬ ‫واالنضمام إىل المليشيات‪.‬‬ ‫وال��ل��ي��ب��ي��ون ل��ي��س��وا وح��ي��دي��ن يف ه��ذا‬ ‫الميدان‪ .‬إذ إنه ومن دون استثناء‪ ،‬فشلت‬ ‫حركات التحرير الوطني والمعارضة يف‬ ‫الشرق األوسط وشمال إفريقيا والقوقاز‬ ‫يف أن ت��ح��ل م��ح��ل دك��ت��ات��وري��ة دول��ة‬ ‫الشرطة واالح��ت�لال األجنبي عىل مدى‬ ‫ال��ـ‪ 20‬عام ًا الماضية بما هو أفضل من‬ ‫ذل��ك‪ ،‬لقد قاتل الوطنيون الشيشان‬ ‫ببسالة ضد الروس يف اوائل تسعينيات‬ ‫القرن الماضي‪ ،‬لكنهم تحولوا اىل مبتزين‬ ‫ومتعصبين إسالمي ًا يف العام ‪ ،1999‬لقد‬ ‫كان حكم صدام حسين كارثي ًا بالنسبة‬ ‫للعراقيين‪ ،‬غير أن المعارضة العراقية‬ ‫يف السلطة كانت أكثر جشع ًا وأكثر‬ ‫فساد ًا وأقل فاعلية من النظام القديم‪.‬‬ ‫فما السبب يف هذا القصور؟ لم يتمكن ال‬ ‫الثوار وال مؤيدوهم األجانب من التفكير‬ ‫بعمق بما سيفعلونه وب��ي��ن أيديهم‬ ‫السلطة‪ ،‬لقد نددوا لفترة طويلة بصدام‬ ‫وال��ق��ذايف واألس��د باعتبار أنهم السبب‬ ‫يف كل المشاكل التي تواجهها دولهم‪،‬‬ ‫واعتقدوا أن كل شيء سيكون عىل ما‬ ‫يرام بعد أن يزول هؤالء الحكام‪ ،‬وعىل‬ ‫قناعة كبيرة بالشيء ذاته‪ ،‬فإن وسائل‬ ‫اإلع�ل�ام األجنبية اح��ت��ارت يف معرفة‬ ‫أسباب عدم تناثر مشاكل العراق وليبيا‬ ‫بعد اإلطاحة بالقادة السابقين‪.‬‬ ‫كانت األع��م��دة السياسية االجتماعية‬ ‫لدول مثل العراق وسوريا وليبيا خالل‬ ‫حكم القادة السابقين‪ ،‬تقوم عىل القومية‬ ‫واالشتراكية – أو عىل األق��ل سيطرة‬ ‫الدولة عىل معظم المشاريع المهمة‪ ،‬ثم‬ ‫إن الفساد والخصخصة لصالح العائالت‬ ‫الحاكمة فككت تلك ال��رواب��ط‪ ،‬إال أن‬ ‫حركات المعارضة المنتصرة لم يكن لديها‬ ‫شيء إال الطائفية أو التضامن القبيل‪،‬‬ ‫وق��د تكون ليبيا قد فشلت يف إقامة‬ ‫نظام أفضل من النظام السابق‪ ،‬لكن‬ ‫الشيء ذاته لألسف ينطبق عىل جميع‬ ‫حركات المعارضة يف المنطقة‪.‬‬


‫ال�سيا�سية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬اكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫يسقط حكم‬ ‫العسك ‏ر‏!‬

‫‪5‬‬

‫د‪�.‬أ�سامة الغزالى حرب‬

‫هل ستصل ليبيا إىل بر األمان ؟ ‪...‬‬ ‫الوضع‬ ‫والمشهد‬ ‫الملتهب‬ ‫تفجر بليبيا‬ ‫الم ّ‬ ‫ُ‬ ‫_ الذي أعلن‬ ‫(مصطفى‬ ‫عبدالجليل )‬ ‫رئيس المجلس‬ ‫الوطني‬ ‫االنتقالي‬ ‫السابق‬

‫سالم الوخي‬

‫أنه ال يكفي حتى عشرة من أمثال (نيلسون‬ ‫مانديال) لقيادتها إلى مرافئ األم��ان _ يبعث‬ ‫برسائل تفيد باستمرار تصعيد وتيرة التناحر‬ ‫والتمزّق بينما على جانب منزوي من اللوحة‬ ‫البانورامية التراجيدية ُرصد اإلعالن عن تغ ّيرات‬ ‫نسب ّية ب��ال��ت��وازن��ات والتحالفات السياسية‬ ‫والقبلية لعلها تُستثمر النتشال ليبيا من‬ ‫محنتها ذات األصداء الخارجية ‪.‬‬ ‫وفي نظرة خاطفة للمشهد ُيع ّد الحصاد الصفري‬ ‫للعملية األمنية ونزع السالح من أيدي الجماعات‬ ‫المس ّببة لمكوث‬ ‫المسلحة أحد أكبر االنتكاسات ُ‬ ‫ليبيا في مربع الدكتاتورية واالنفالت األمني‬ ‫ونشر القالقل بها وبالدول المجاورة ‪ ،‬بالرغم من‬ ‫رضت لتسليم األسلحة واالندماج‬ ‫الحوافز التي عُ ْ‬ ‫بمؤسسات أمنية رسمية‪.‬‬ ‫التمسك‬ ‫إذ تستميت الكيانات المسلحة في‬ ‫ّ‬ ‫بأسلحتها حتى تفعيل المطالب التي تعتبرها‬ ‫استحقاقات الثورة فيما يالحظ أن تكوين‬ ‫المؤسسات الرسمية المتماسكة وبناء الدولة‬ ‫المدنية ليست ضمن االستحقاقات ‪ ،‬بما يؤكد‬ ‫أن ترسيخ الشرعية ُيصادم نفوذ أصحاب األدوار‬ ‫الموازية غير الرسمية‪.‬‬ ‫فقد ازدادت األوضاع تعقيد ًا وتأ ّز ًما بد ًءا من‬ ‫اعتقال رئيس الوزراء (علي زيدان) ‪ ،‬والتهديدات‬ ‫والمستترة بالتشظي ‪ ،‬واستمرار قفل‬ ‫المعلنة ُ‬ ‫ُ‬ ‫موانئ النفط م��رو ًرا بتشرنق عملية التح ّول‬ ‫الديمقراطي واستمرار ال��ص��راع داخ��ل أروق��ة‬ ‫المؤسسات الشرعية الصائمة ع��ن الفعل‬ ‫اإليجابي والتي أخ��ذت نصيبها من االقتحام‬ ‫المسلح ‪ ،‬إلى مسلسل االغتيال‬ ‫المسلح وغير ُ‬ ‫ُ‬ ‫والتفجيرات وال��ت��روي��ع شبه اليومي خاصة‬ ‫ببنغازي مهد ثورة ‪ 17‬فبراير المجيدة ‪ ،‬وقوافل‬ ‫وم��راك��ب الهجرة غير الشرعية واالختراقات‬ ‫للحدود المترامية األطراف‪....‬‬ ‫وبصدد اإلعالن عن تغ ّيرات نسبية في لعبة‬ ‫التوازنات السياسية يمكن اإلشارة إلى تصريح‬ ‫الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني (عمر‬ ‫حميدان) لصحيفة الشرق األوسط ‪ ،‬وتأكيده أن‬

‫جماعة اإلخوان المسلمين ‪ ،‬فقدت الكثير من‬ ‫ق ّوتها داخل المؤتمر‪.‬‬ ‫وكشف ( حميدان ) أن ‪ :‬اإلسالميين لم تعد‬ ‫لهم السيطرة الكاملة على المؤتمر‪ُ ،‬متحدثا‬ ‫المغترب عن‬ ‫عن حراك سياسي داخل المؤتمر ُ‬ ‫الواقع الليبي يبدو منه أنّ من يحضر جلساته أو‬ ‫من بقي من أعضائه سينعش اآلمال الشعبية‬ ‫المحْ بطة التي تتطلع بشوق إل��ى انفراجة‬ ‫ُ‬ ‫لألوضاع البائسة‪.‬‬ ‫وضمن ه��ذا السياق ‪ ،‬أت��ط � ّرق إل��ى صحوة‬ ‫مفاجئة من غيبوبة مؤتمرية عميقة طويلة‬ ‫لكبح جماح السلطات االستحواذية لمكتب‬ ‫رئاسة المؤتمر والتيارات الداعمة له ‪ ،‬والكسر‬ ‫القانوني لحاجز الالردع إثر اعتقال رئيس الوزراء‬ ‫ووق��ف ال��ق��رارات االن��ف��رادي��ة والتحقيق في‬ ‫تشكيل شرطة ثوار ليبيا ‪ ،‬والتحقيق أيض ًا في‬ ‫صرف ‪ 900‬مليون دينار لغرفة ثوار ليبيا‪.‬‬ ‫ومن ضمن المؤشرات بعد إطالق قوى التحالف‬ ‫دعوة الحوار‪ ،‬بروز العامل القبلي في تهدئة‬ ‫األوض��اع ‪ ،‬يمكن تعميمه وتوظيفه بوعي‬ ‫وبحذر شديدين إن��ق��اذ ًا للوطن المخطوف ‪،‬‬ ‫وأعني عقد اتفاق المصالحة بين قبائل الزنتان‬ ‫والرياينة ‪ ،‬زارع ًا بذور التسامح ‪ُ ،‬مع ّززًا اللحمة‬ ‫الوطنية ‪.‬‬ ‫وأعتقد أن مدخل ه��ذه الخطوة الوفاقية‬ ‫ًٌ‬ ‫وترسيخ‬ ‫تعصب‬ ‫ٌ‬ ‫الم ّ‬ ‫نكوص إلى عقل القبيلة ُ‬ ‫لدورها السياسي المرفوض استراتيجي ًا‪ ،‬وتبيئة‬ ‫لثقافة إقصاء قيم ودور المواطنة والدولة‬ ‫المدنية ومؤسسات المجتمع الديمقراطي ‪ .‬لكن‬ ‫ينطبق على المدخل القول بأنه ّ‬ ‫أخف الضررين‬ ‫أو أحالهما ُم ّر ‪ .‬فمن الطبيعي مع استمرار حالة‬ ‫الفراغ السياسي الهائل والغياب الكارثي للدولة‬ ‫اللجوء إلى آليات تكتيكية بديلة تفسح الوقت‬ ‫والمجال أمام قيام الدولة ومؤسساتها كتهيئة‬ ‫ضرورية للخروج من عنق الزجاجة ‪.‬‬ ‫تأثر الدول المجاورة بالتس ّيب األمني الليبي ‪،‬‬ ‫دعا مصدر صحفي تونسي إلى اعتبار أن أزمة‬ ‫ليبيا ليست أزمة داخلية وتداعياتها وخيمة‬

‫على جيرانها التي ارتبط أمنها بأمن ليبيا ‪،‬‬ ‫وتنادى هذا المصدر البارز في نبرة استغاثية‬ ‫تحريضية إل��ى توحيد المواقف في المغرب‬ ‫العربي وفي المجتمع الدولي ‪ ،‬وتجاوز حالة‬ ‫السلبية والفرجة‪.‬‬ ‫كذلك اكتشاف السلطات الجزائرية مخبأ كبي ًرا‬ ‫للسالح ق��رب الحدود مع ليبيا ‪ُ ،‬وص��ف بأنه‬ ‫ترسانة حرب‪ ،‬عالوة على مغزى تسريب أنباء‬ ‫تم نفيها عن وقف الجزائر التنسيق األمني مع‬ ‫ليبيا‪.‬‬ ‫ومما يعطي المخاوف األمنية الج ّدية للدول‬ ‫المجاورة أبعادًا رسمية زيارة وزير الدفاع المصري‬ ‫(عبد الفتاح السيسي ) مؤخر ًا إلى منطقة مرسى‬ ‫مطروح المجاورة للحدود الليبية الشرقية‬ ‫وطرحه مبادرة نزع السالح من أيدي القبائل‬ ‫المصرية ‪.‬‬ ‫ُمجْ مل الصحف الغربية تع ّبر عن قلق تجاه‬ ‫تنامي نفوذ الجماعات المسلحة ‪ ،‬فصحيفة‬ ‫(الديلي تليغراف) البريطانية ‪ ،‬قالت إن‬ ‫ليبيا سقطت في جنون المليشيات‪ ،‬واعتبرت‬ ‫الصحيفة أن الدولة الليبية لم تعد قادرة على‬ ‫ف��رض سيطرتها على الجماعات المسلحة أو‬ ‫حتى على فرض قراراتها في المجتمع‪ ،‬وأشارت‬ ‫بالقول إنه إذا لم يتمكن رئيس الوزراء من كبح‬ ‫جماح المليشيات المسلحة وسلطتها المتزايدة‪،‬‬ ‫فإن ليبيا ستنزلق إلى مزيد من التفكك وعدم‬ ‫االستقرار‪.‬‬ ‫أ ّما صحيفة (نيويورك تايمز) األمريكية فتقول‬ ‫إن المليشيات تستعرض قوتها في عملية‬ ‫الخطف‪ ،‬وتشير الصحيفة أن المليشيات في‬ ‫ليبيا تملك سلطة ال تضاهى ‪ ،‬والقول إن خطف‬ ‫زيدان جاء ر ّدا على اعتقال قوات أمريكية خاصة‬ ‫ألبي أنس الليبي ما هو إال ذريعة‪ .‬فالمليشيات‬ ‫ت��درك م��دى ضعف السلطة المركزية وهي‬ ‫الالعب الرئيس على التراب الليبي‪.‬‬ ‫ف��ي آخ��ر السطور ‪ ،‬ل��ع� ّ�ل المرحلة القادمة‬ ‫ستثبت صدق أو تهافت قراءة وتنبؤ المستشار‬ ‫(مصطفى عبد الجليل ) ‪...‬‬

‫ه���ذا ال��ش��ع��ار ي���ت���ردد ال��ي��وم‬ ‫أحيانا ف��ي بعض المسيرات‬ ‫أو المظاهرات‏‪,‬‏ مثلما يتناثر‬ ‫على بعض صفحات التواصل‬ ‫االجتماعي‏‪ ،‬وتأمله‏‪،‬‏ وتحليل‬ ‫مضمون المقوالت والعبارات‬ ‫التي يذكر في سياقها‏‪ ,‬يقودنا‬ ‫إل���ى اآلت�������ي‏‪:‬‏أوال‪ :‬إن ال��ذي��ن‬ ‫ي���رددون ه��ذا الشعار ينتمون‬ ‫غالبا إما إلى جماعة اإلخوان‪ ،‬أو‬ ‫إلى من يطلقون على أنفسهم‬ ‫االشتراكيين الثوريين‪ ،‬بالرغم‬ ‫مما يفترض أن يفرق بينهما‬ ‫بداهة‪.‬ثانيا‪ :‬إن رفع هذا الشعار‬ ‫ينطوي ضمنا على إدان��ة لما‬ ‫وصف بأنه حكم للعسكر‪ ,‬طوال‬ ‫فترة نظام يوليو( عبد الناصر‪,‬‬ ‫وال���س���ادات‪ ,‬وم��ب��ارك) وأيضا‬ ‫الفترة التي كلف فيها المجلس‬ ‫العسكري بـ إدارة شؤون البالد‬ ‫عقب ث���ورة ي��ن��اي��ر‪ 2011‬بما‬ ‫صاحبها من مواجهات عنيفة‬ ‫بين الجيش و المتظاهرين‬ ‫السلميين‪ ,‬وسقوط عدد كبير‬ ‫من الشهداء و المصابين‪ .‬غير‬ ‫أنه إذا كان من الجائز وصف‬ ‫فترة حكم المجلس العسكري‬ ‫بأنها حكم عسكر‪ ,‬ف��إن األم��ر‬ ‫ال ينطبق إط�لاق��ا على حكم‬ ‫ث��ورة‪ 23‬يوليو س��واء في ظل‬ ‫عبد الناصر أو السادات أومبارك‪.‬‬ ‫وبالرغم من األصول العسكرية‬ ‫ل��ل��رؤس��اء ال��ث�لاث��ة‪ ,‬ف���إن من‬ ‫الصعب القول بأن حكمهم فيما‬ ‫عدا فترات محدودة للغاية‪ -‬كان‬ ‫حكما عسكريا بأي حال!‬ ‫ثالثا‪ :‬أن رفع هذا الشعار يكون‬ ‫مقدمة لشعارات أخرى تعارض‬ ‫إمكانية أن يتولى حكم مصر‬ ‫مستقبال شخصية عسكرية‪،‬‬ ‫هو الفريق أول السيسي وزير‬ ‫الدفاع! الذي يسجل له التاريخ‬ ‫وقفته ال��ق��وي��ة ض��د تنظيم‬ ‫اإلخ����وان‪ ,‬م��ف��وض��ا ب��ذل��ك من‬ ‫الشعب ال��ذي خ��رج لتأييده و‬ ‫دعمه بالماليين! غير أنه بعيدا‬ ‫عن قرار السيسي بترشيح أو عدم‬ ‫ترشيح نفسه‪ ،‬فإن هناك أخبارا‬ ‫قد التعجب أصحاب شعار يسقط‬ ‫يسقط حكم العسكر‪ ،‬وهي أن‬ ‫السيسي أص��ب��ح بطال شعبيا‬ ‫بمعنى الكلمة‪ ،‬وأصبحت صوره‬ ‫ت��ت��داول و ت��رف��ع‪ ،‬ليس فقط‬ ‫على شبكة اإلنترنت ومواقع‬ ‫التواصل االجتماعي‪ ,‬وإنما أيضا‬ ‫في جميع المحال و المقاهي‬ ‫والنوادي‪ ،‬من اإلسكندرية إلى‬ ‫أس���وان‪ ،‬مصحوبة في معظم‬ ‫األحيان بأغنية تسلم األيادي‪،‬‬ ‫التي أضحت إذاعتها بدورها‬ ‫ت��س��ب��ب ل�ل�إخ���وان وأن��ص��اره��م‬ ‫حالة من الغضب الهيستيري‪،‬‬ ‫كثيرا ما تحولت إلى مصادمات‬ ‫دام��ي��ة‪ ,‬ي��ع��ودون بعدها عبثا‬ ‫إلى هتاف‪:‬يسقط يسقط حكم‬ ‫العسكر!!‬


‫الإقت�صادية‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪�30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‪w‬‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫بسبب تراجع صادرات ليبيا برنت ينخفض ويظل فوق ‪ 109‬دوالرات‬

‫ليبيا تدرس بيع تسع شركات حكومية‬ ‫أعلن وزير الصناعة سليمان الفيتوري‬ ‫أن بالده تدرس بيع شركة للحديد والصلب‬ ‫وث��م��ان��ي ش��رك��ات حكومية أخ���رى يف‬ ‫إطار الجهود الرامية إىل إصالح القطاع‬ ‫الصناعي الضعيف‪ .‬وأوض��ح الوزير أن‬ ‫الحكومة شرعت يف عملية لتقدير قيمة‬ ‫وأداء تسع شركات يمكن بيعها يف أول‬ ‫خطوة ملموسة نحو الخصخصة‪ .‬وأضاف‬ ‫أن من بين هذه الشركات‪ ،‬شركة للصلب‬ ‫يف مصراتة وأخرى للمشروبات الغازية‬ ‫ومصنع ًا لمقطورات الشاحنات يف‬ ‫تاجوراء قرب طرابلس‪ ،‬وفق ما ذكرت‬ ‫وكالة رويترز‪ .‬وتابع‪" :‬نحتاج إىل التقييم‬ ‫أو ًال ثم نتخذ القرار‪ ،‬أعتقد أن التقييم‬ ‫سيستغرق بعض الوقت ربما ثالثة أشهر‪".‬‬ ‫وتعد الشركة الليبية للحديد والصلب‬ ‫يف مصراتة من أكبر شركات الصلب يف‬ ‫شمال إفريقيا وتبلغ طاقتها السنوية يف‬

‫الظروف العادية ‪ 1.6‬مليون طن‪ .‬وقال‬ ‫مسؤولون من الشركة يف سبتمبر إن‬ ‫انقطاعات الكهرباء أجبرت الشركة عىل‬ ‫خفض إنتاجها وإغالق أحد مصنعيها لصهر‬ ‫الحديد‪ .‬وقال الفيتوري إن المستثمرين قد‬ ‫يشترون جميع الشركات المطروحة للبيع‬ ‫أو يتولون إدارتها بموجب اتفاقات شراكة‬ ‫بين القطاعين العام والخاص‪ .‬وأقر بأن‬ ‫المستثمرين األجانب يحجمون عن دخول‬ ‫ليبيا بسبب الوضع األمني‪ ،‬مشير ًا إىل أن‬ ‫بعضهم ما زال يبدي اهتمام ًا‪ .‬يذكر أنه‬ ‫منذ اإلطاحة بالقذايف عام ‪ 2011‬تسعى‬ ‫الحكومة إىل إقناع المستثمرين المحليين‬ ‫واألجانب بضخ أموال وخبرات جديدة يف‬ ‫المنشآت الصناعية المتداعية التي أغلق‬ ‫بعضها أو يعمل بأقل من طاقته بكثير‪.‬‬ ‫وحتى اآلن لم تحرز الحكومة نجاح ًا‬ ‫يذكر ألسباب منها الوضع األمني المتدهور‬

‫يف البالد‪ ،‬والقتال الدائر بين الميليشيات‬ ‫القبلية المتناحرة‪ .‬ومن المقرر أن تدرس‬ ‫الحكومة أيض ًا إحياء الجهود الرامية‬ ‫لبيع مصنع أبو كماش للبتروكيماويات‬ ‫الذي تم إغالقه‪ .‬وأضاف الوزير‪" :‬كانت‬ ‫هناك بعض الجوالت لتقديم العروض‬ ‫من أجل الشراكة أو االستثمار الكامل‬ ‫ولكنها لم تكلل بالنجاح‪ ".‬وأشار إىل أن‬ ‫الحكومة ستعد قانونا جديد ًا لالستثمار‬ ‫لتوفير الحماية القانونية وفق ًا للمعاير‬ ‫الدولية من أجل تحسين األمن القانوني‬ ‫الذي يثير قلق الشركات األجنبية‪ .‬ومن‬ ‫بين المشكالت األخرى التي قد تواجهها‬ ‫خطط الخصخصة الليبية أن المستثمرين‬ ‫قد يرغبون يف تقليص القوى العاملة يف‬ ‫الشركات وهي خطوة حساسة سياسي ًا وقد‬ ‫تحفها المخاطر بسبب األوضاع األمنية‬ ‫المضطربة‪ .‬‬

‫انخفض سعر مزيج برنت يف التعاقدات اآلجلة‬ ‫مقترب ًا من ‪ 109‬دوالرات للبرميل يوم الثالثاء قبل‬ ‫اجتماع مجلس االحتياطي االتحادي (البنك المركزي‬ ‫األمريكي) لكنه احتفظ بمعظم مكاسب يوم االثنين‬ ‫إثر تقارير عن انخفاض حاد لصادرات النفط الليبية‬ ‫مما جدد بواعث القلق إزاء اإلمدادات‪.‬‬ ‫وجرى تداول مزيج برنت الخام تسليم ديسمبر‬ ‫بانخفاض ‪ 48‬سنت ًا إىل ‪ 109.13‬دوالر للبرميل ؛وكان‬ ‫قد أغلق مرتفع ًا ‪ 2.68‬دوالر يوم االثنين‪ ،‬ونزل‬ ‫الخام األمريكي تسليم ديسمبر ‪ 22‬سنت ًا إىل ‪98.46‬‬ ‫دوالر للبرميل‪ .‬وقال أوسامو فوجيساوا االقتصادي‬ ‫المتخصص يف شؤون النفط والمقيم يف اليابان إن‬ ‫اإلنتاج‬ ‫األنباء الليبية تضافرت مع حديث عن تذبذب‬ ‫زيادة المعروض عىل مدار العام المقبل حسبما تظهر توقعات‬ ‫االثنين‪.‬‬ ‫يوم‬ ‫لالرتفاع‬ ‫يف العراق األسبوع الماضي لتدفع األسعار‬ ‫وكالة الطاقة الدولية‪ ".‬وقال إن األسعار قد تواصل الهبوط خالل‬ ‫وأضاف "رغم المكاسب من المتوقع أن تستمر المقاومة لالتجاه موسم الشتوي يف نصف الكرة الشمايل وتوقع أن يهبط برنت‬ ‫الصعودي ألسعار النفط نظر ًا ألن الطلب لن ينمو بنفس وتيرة إىل ‪ 103‬دوالرات للبرميل‬

‫فاتورة غذاء املصريني ستصل لـ ‪ 500‬مليار جنيه خالل سنوات‬

‫قال المهندس رئيس مجموعة جهينة للصناعات الغذائية‬ ‫صفوان ثابت‪ ،‬إن التقديرات الحالية تشير إىل احتمال تجاوز‬ ‫فاتورة الغذاء للمصريين حاجز ال��ـ‪ 500‬مليار جنيه خالل‬ ‫السنوات المقبلة‪ .‬وشدد يف تصريحات لصحيفة اليوم السابع‬ ‫المصرية‪ ،‬عىل أن االرتفاع الكبير المتوقع لهذه الفاتورة‬ ‫يستوجب عىل الحكومة التعاون مع القطاع الخاص‪ ،‬لتحقيق‬ ‫أكبر قدر من االكتفاء الذاتي الغذائي من الداخل‪ .‬وأضاف‬ ‫صفوان‪ ،‬أن الفاتورة الغذائية للمصريين حالي ًا بلغت ‪250‬‬ ‫مليار جنيه‪ ،‬منها ‪ 100‬مليار جنيه مستوردة من الخارج‪ ،‬عىل‬ ‫الرغم من توافر المساحات الصحراوية القابلة لالستصالح يف‬ ‫مصر‪ .‬وقال "هذه المساحات الصحراوية يمكن أن تنشط‬ ‫القطاع الغذائي يف مصر‪ ،‬وخاصة يف محافظات الصعيد‬ ‫وال��وادي الجديد‪ ،‬أس��وة بأراضي طريق مصر اإلسكندرية‬ ‫الصحراوي التي تصدر حالي ًا ح��وايل ‪ % 75‬من إجمايل‬ ‫الصادرات الزراعية المصرية"‪.‬‬

‫صادرات النفط الخام تتوقف من ميناء الزاوية‬

‫ذكر مسؤول كبير يف مؤسسة النفط الليبية ومصادر يف القطاع أن صادرات النفط الخام توقفت من ميناء الزاوية‪ ،‬بعد أن أوقف‬ ‫سكان محليون اإلنتاج يف حقل الشرارة الذي يغذي الميناء‪ .‬وأضاف المسؤول أن السكان اقتحموا الحقل يوم السبت الفائت‪ .‬وأظهرت‬ ‫بيانات الشحن أن "الميناء كان يصدر نحو ‪ 200‬ألف برميل يومي ًا يف المتوسط يف أكتوبر‪.‬‬

‫أوبك ستطور ‪ 120‬مشروعاً إلنتاج النفط حتى عام ‪2017‬‬ ‫أكد األمين العام لمنظمة‬ ‫الدول المصدرة للبترول "أوبك"‬ ‫عبد الله البدري‪ ،‬للصحافيين‬ ‫عىل هامش فاعليات أسبوع‬ ‫الطاقة ال���دويل المنعقد يف‬ ‫موسكو‪ ،‬أكد أن دول منظمة‬ ‫"أوب���ك" تنوي تطوير ‪120‬‬ ‫مشروع ًا جديد ًا إلنتاج النفط‬ ‫حتى عام ‪ ،2017‬متوقع ًا أن‬ ‫يتراوح حجم االستثمار يف هذه‬ ‫المشاريع ما بين ‪ 35‬مليار دوالر‬ ‫و‪ 40‬مليار دوالر يف السنة‪ ،‬ولم‬ ‫يستبعد البدري احتمال تأخير‬ ‫بعض المشاريع حتى الفترة‬

‫الممتدة ما بين عامي ‪2018‬‬ ‫و‪ .2020‬عىل صعيد آخ��ر أكد‬ ‫األمين العام ألوبك أن االنتعاش‬ ‫الحايل يف إنتاج النفط الصخري‬ ‫لن يؤثر عىل حجم إنتاج النفط‬ ‫من قبل دول "أوبك"‪ ،‬الفت ًا إىل‬ ‫أنه بحلول عام ‪ 2035‬سيزداد‬ ‫استهالك م���وارد الطاقة يف‬ ‫العالم مقارنة مع عام ‪2010‬‬ ‫بنسبة ‪ % 52‬إىل ‪ 381.7‬مليون‬ ‫برميل يومي ًا‪ ،‬الجدير بالذكر أن‬ ‫"أوب���ك" التي تضخ أكثر من‬ ‫ثلث النفط العالمي ستجتمع‬ ‫يف فيينا يف ‪ 4‬ديسمبر‪.‬‬

‫‪6‬‬

‫الناتج الصناعي األمريكي يحقق أكرب زيادة يف ‪ 7‬أشهر‬ ‫حقق الناتج الصناعي األميركي أكبر زيادة يف سبعة أشهر يف‬ ‫سبتمبر‪ ،‬مع صعود ناتج قطاع المرافق بعد انخفاض ألشهر عدة‪،‬‬ ‫لكن القطاع الصناعي أبدى مؤشرات تباطؤ‪.‬‬ ‫وقال مجلس االحتياطي االتحادي (األميركي)‪ ،‬إن "الناتج‬ ‫الصناعي زاد ‪ % 0.6‬الشهر الماضي‪ ،‬بعد أن ارتفع ‪ % 0.4‬يف‬ ‫أغسطس‪ .‬وتوقع اقتصاديون‪ ،‬استطلعت رويترز آراءهم‪ ،‬نمو‬ ‫الناتج الصناعي ‪ .% 0.4‬وللربع الثالث من العام‪ ،‬زاد إنتاج المصانع‬

‫والمناجم والمرافق ‪ % 2.3‬عىل أساس سنوي‪ ،‬متسارع ًا من ‪% 1.1‬‬ ‫يف الربع الثالث"‪ .‬وزاد إنتاج الصناعات التحويلية ‪ % 0.1‬الشهر‬ ‫الماضي‪ ،‬بعد أن تقدم ‪ % 0.5‬يف أغسطس‪ ،‬بفعل تباطؤ إنتاج‬ ‫السيارات وتراجع إنتاج األثاث‪ .‬وزاد إنتاج الصناعات التحويلية‬ ‫‪ % 1.2‬يف الربع الثالث‪ ،‬بعد تراجعه ‪ % 0.1‬يف الفترة السابقة‪.‬‬ ‫وانتعش قطاع المرافق ونما ناتجه ‪ % 4.4‬يف سبتمبر بعد‬ ‫تراجع استمر خمسة أشهر متتالية‪.‬‬

‫سورية تطرح مناقصة لشراء أرز وسكر‬

‫أعلنت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية السورية‪ ،‬أنها طرحت مناقصة الستيراد ‪ 135‬ألف طن من األرز األبيض‪ .‬وأضافت‬ ‫المؤسسة‪ ،‬إن الموعد النهائي لتقديم العروض هو ‪ 26‬نوفمبر"‪ ،‬مشير ًة إىل أنها طرحت المناقصة "لتلبية حاجة ملحة ‪ .‬كما طرحت‬ ‫المؤسسة مناقصة عالمية الستيراد ‪ 276‬ألف طن من السكر األبيض‪ .‬وأضافت المؤسسة إن الموعد النهائي لتقديم العروض ‪27‬‬ ‫نوفمبر‪ ،‬وإنها طرحت المناقصة لتلبية حاجة ملحة‪.‬‬

‫تراجع صادرات النفط الليبية مع تزايد االحتجاجات‬ ‫تراجعت صادرات ليبيا من النفط ألقل من عشرة يف المئة من طاقتها اإلجمالية مع‬ ‫قيام محتجين بوقف العمليات يف الموانئ والحقول الواقعة غرب البالد موجهين ضربة‬ ‫لجهود الحكومة التي تهدف إىل إنهاء أزمة تعطل األنشطة النفطية المستمرة منذ‬ ‫ثالثة أشهر‪ .‬وتراجعت صادرات ليبيا عضو منظمة أوبك من النفط الخام إىل نحو ‪ 90‬ألف‬ ‫برميل يومي ًا وفق ًا لحسابات رويترز إذ قالت مصادر يف ليبيا ويف األسواق إن صادرات الخام‬ ‫توقفت من مرفأي الزاوية ومليتة‪ .‬وكانت الحكومة تعتمد عىل اإليرادات المستقرة نسبي ًا‬ ‫من الموانئ الغربية يف األسابيع األخيرة بينما تكافح للتوصل إىل اتفاق مع المحتجين‬ ‫الذين يغلقون المنشآت الكبيرة يف شرق البالد والذين يطالب بعضهم بحصة أكبر من‬ ‫الثروة النفطية‪ .‬واستطاعت ليبيا زيادة صادراتها النفطية إىل نحو ‪ 450‬ألف برميل‬ ‫يومي ًا عىل مدى الشهر الماضي مع أن ذلك المستوى يقل كثير ًا عن طاقة التصدير قبل‬

‫الحرب التي كانت حوايل ‪ 1.25‬مليون برميل يومي ًا‪ .‬لكن توقف بعض العمليات مجدد ًا بدء ًا‬ ‫من مطلع هذا األسبوع أطال أمد أسوأ أزمة يف صناعة النفط الليبية منذ الحرب األهلية‬ ‫يف ‪ .2011‬وال تعمل حالي ًا مرافئ نفطية سوى المنصتين البحريتين الجرف والبوري‪ .‬وقال‬ ‫ريتشارد مالينسون محلل الشرق األوسط وشمال إفريقيا لدى إنرجي أسبكتس االستشارية‬ ‫‪":‬يبدو أن االحتجاجات األخيرة من فعل المجموعات نفسها التي حاولت الحكومة تقديم‬ ‫امتيازات لها وهو ما يشير إىل أن الوعود لم تتحقق أو أن الجماعات تطالب اآلن بالمزيد‪.‬‬ ‫ويف الوقت نفسه لم يظهر الحراس الذين يسيطرون عىل المرافئ الرئيسة يف وسط‬ ‫وشرق البالد أية بوادر عىل التراجع‪ .‬والنفط هو المصدر الرئيس لإليرادات يف ليبيا التي‬ ‫تفقد دخ ًال بنحو ‪ 130‬مليون دوالر يومي ًا بحسب ما قاله زيدان الشهر الماضي‪ .‬وأصبحت‬ ‫الحكومة يف طرابلس معزولة بشكل متزايد منذ أوائل الصيف ولديها إمكانات محدودة‬

‫للسيطرة عىل االضطرابات خارج العاصمة وهو ما ظهر واضحا حينما اختطف زيدان لفترة‬ ‫قصيرة الشهر الماضي‪ .‬وارتفعت عقود خام برنت لشهر ديسمبر ‪ 2.68‬دوالر إىل ‪109.61‬‬ ‫دوالر للبرميل عند التسوية اليوم بعد هبوطها عىل مدى ثالث جلسات‪ .‬وقالت أمريتا‬ ‫سنت كبيرة المحللين لدى إنرجي أسبكتس يف لندن "كانت ليبيا هي المحرك الرئيس‬ ‫لخام برنت وقالت مصادر إن الصادرات توقفت أيض ًا من مرفأ مليتة المملوك للمؤسسة‬ ‫الوطنية للنفط وشركة إيني اإليطالية بسبب احتجاج لمجموعة من أبناء األقلية‬ ‫األمازيغية تطالب بحقوق سياسية‪ .‬وقالت مصادر تجارية ومحلية إن حقل الفيل الذي‬ ‫يغذي المرفأ ال يزال يعمل‪ .‬وقالت مصادر مالحية وتجارية إن التحميل يف مرفأ البريقة‬ ‫يف الشرق ال يزال متوقف ًا بسبب مشكالت يف الكهرباء أدت إىل توقف معظم اإلنتاج قبل‬ ‫أكثر من أسبوع‪.‬‬


‫إعالن‬

‫�شركة الخطوط الجوية الأفريقية‬ ‫الجمعية العمومية لشركة الخطوط الجوية اإلفريقية مدعوة الجتماعها العادي وغير العادي يوم الخميس‬ ‫الموافق ‪ 14‬نوفمبر ‪2013‬م على تمام الساعة ‪ 10.00‬العاشرة صباح ًا بصالة اجتماعات الشركة الليبية‬ ‫اإلفريقية للطيران القابضة الكائن مقرها بشارع السيدي وذلك لمناقشة جدول األعمال التالي‪:‬‬ ‫االجتماع العادي‪:‬‬ ‫ـ البند األول‪ :‬إعادة تشكيل مجلس اإلدارة‪.‬‬ ‫ـ البند الثاني‪ :‬استعراض تقرير هيئة المراقبة‪.‬‬ ‫ـ البند الثالث‪ :‬ما يستجد من أعمال‪.‬‬

‫االجتماع غير العادي‪:‬‬

‫ـ الموافقة على دمج شركة الليبو للشحن الجوي بشركة الخطوط الجوية اإلفريقية وما يترتب عليها من إجراءات‪.‬‬ ‫ـ تعديل عقد التأسيس والنظام األساسي للشركة‪.‬‬ ‫هذا وفي حالة عدم توفر النصاب القانوني لالجتماع سيكون يوم الثالثاء الموافق ‪ 26‬نوفمبر ‪2013‬م موعد ًا لالجتماع الثاني في نفس الزمان والمكان‪.‬‬ ‫تأمل من السادة أعضاء الجمعية الحضور في الزمان والمكان المحددان أعاله‪.‬‬

‫هيئة المراقبة‬

‫إعالن‬

‫جهاز الحر�س البلدي‬

‫تعلن لجنة العطاءات الفرعية بجهاز الحرس البلدي عن‬ ‫رغبتها في التعاقد مع أحد الوكالء المعتمدين في توريد‬ ‫اآلليات من نوع شيفروليت ـ هونداي ـ كيا ـ حيث يرغب‬ ‫الجهاز في التعاقد على ‪ 100‬سيارة صالون‪ ،‬اللون أبيض‬ ‫في أحد أنواع السيارات المذكورة‪ ،‬على أن يقدم العرض‬ ‫في ظرف مغلق بالشمع األحمر شامل الضرائب واألسعار‬ ‫والمواصفات ومرفق بترخيص الجهة ساري المفعول‬ ‫للجنة العطاءات الفرعية الكائن مقرها برئاسة الجهاز‬ ‫بمنطقة السبعة مقابل مصرف الجمهورية‪.‬‬ ‫علما ب��أن آخ��ر م��وع��د لقبول ال��ع��روض نهاية دوام‬ ‫يوم الخميس ‪2013/10/31‬م‪ ،‬وسيتم فتح المظاريف‬ ‫بتاريخ ‪2013/11/3‬م عند الساعة العاشرة صباح ًا بمقر الجهاز‪.‬‬

‫لجنة العطاءات الفرعية بجهاز الحرس البلدي‬

‫شركة الخليج العربي للنفط‬ ‫إعالن عن وظائف شاغرة‬ ‫إعالن رقم (‪ )1‬لسنة ‪ 1434‬هـ ‪2013‬‬ ‫تعلن شركة الخليج العربي للنفط عن حاجتها لقبول عناصر وطنية للعمل بالحقول النفطية‬ ‫وذلك وفق ًا للتخصصات والمؤهالت التالية‪:‬‬ ‫أو ًال ‪ :‬الوظائف المطلوبة‪:‬‬ ‫ـ طبيب (ممارس عام) العدد المطلوب ‪)4( :‬‬ ‫ـ المؤهل العلمي ‪ :‬بكالوريوس طب‬ ‫ـ الخبرة العملية ‪ 5 :‬سنوات‬ ‫ثاني ًا ‪ :‬شروط القبول‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ أن يكون المتقدم ليبي الجنسية‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ أن تتوفر فيه الشروط المبينه أعاله‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ اجتياز المقابلة الشخصية‪.‬‬ ‫ثالث ًا ‪ :‬تقديم الطلبات‪:‬‬ ‫على اإلخوة الراغبين التقدم بطلباتهم إلى األماكن التالية‪:‬‬ ‫المقر الرئيسي للشركة ‪ :‬الكيش ـ بنغازي إدارة شؤون العاملين ـ منسقة االستخدام‪.‬‬ ‫طبرق ‪ :‬ميناء مرسى الحريقة ـ قسم الشؤون الطبية‪.‬‬ ‫طرابلس ‪ :‬مكتب الشركة بمنطقة أبوسليم بالقرب من جامع أبوشعالة‪.‬‬ ‫على أن تقدم الطلبات في موعد أقصاه أسبوعين من تاريخ صدور اإلعالن مصحوب ًا بالمستندات‬ ‫التالية‪:‬‬ ‫‪ 1‬ـ إفادة التخرج‪.‬‬ ‫‪ 2‬ـ شهادة الخبرة‪.‬‬ ‫‪ 3‬ـ شهادة ميالد‪.‬‬ ‫‪ 4‬ـ عدد (‪ )4‬صور شخصية‪.‬‬ ‫‪ 5‬ـ شهادة علم وخبر بمحل اإلقامة‪.‬‬ ‫‪ 6‬ـ طلب كتابي متضمن ًا العنوان بالكامل وطريقة االتصال بمقدم الطلب ورقم الهاتف‪.‬‬ ‫بنغازي ‪ :‬ص ‪ .‬ب ‪ ، 263 :‬بريد مصـــور ‪+ 218213604374 - + 218612229006‬‬ ‫هـــــاتــــــــــف ‪ 40 :‬ـ ‪ + 35 218612228931‬ـ ‪+ 2186122230331‬‬ ‫طرابلس ‪ :‬ص ‪ .‬ب ‪ ، 693 :‬بريد مصور ‪ + 218214919120 :‬هاتف ‪ 19 :‬ـ ‪+ 218214919114‬‬ ‫طبرق ‪ :‬ص ‪ .‬ب ‪ ، 44 :‬بريد مصور ‪ + 218627622422 :‬هاتف ‪ 47 :‬ـ ‪+ 218627622044‬‬


‫لقاء‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫‪8‬‬

‫العبار لـ « ليبيا الجديدة» ‪:‬‬

‫عزوف كبير للترشح للجنة الستين خصوص‬

‫المعلوم أن الدستور يعد هو‬ ‫قانون البالد وهو قمة الهرم‬ ‫التشريعي حيث يحدد من خالله‬ ‫شكل نظام الحكم في الدولة‬ ‫واختصاصات سلطاتها الثالث‬ ‫ويرسم الحقوق والواجبات‬ ‫ويكون له صفة ملزمة لكل‬ ‫القوانين األدنى مرتبة منه‬ ‫فالقانون يجب أن يكون متوخي ًا‬ ‫للقواعد الدستورية‪ ،‬وكذلك‬ ‫اللوائح يجب أن تلتزم بالقانون‬ ‫األعلى منها مرتبة وفي عبارة‬ ‫واحدة تكون القوانين واللوائح‬ ‫غير شرعية إذا ما خالفت قاعدة‬ ‫دستورية واردة في الوثيقة‬ ‫الدستورية‪.‬‬ ‫ومن هذا المنطلق أصبح هذا‬ ‫الدستور من أهم استحقاقات‬ ‫المرحلة لتبدأ مرحلة بناء الدولة‬ ‫ومؤسساتها على قاعدة ثابتة‬ ‫تحدد للكل خارطة الطريق‬ ‫مبنية على رؤية واضحة‬ ‫وسليمة ‪.‬‬ ‫الدستور الليبي المرتقب‬ ‫والذي تتلهف األنظار الدولية‬ ‫واإلقليمية على صدوره ويترقب‬ ‫المواطن الليبي ساعة انبثاقه‬ ‫على أرض الواقع (صحيفة ليبيا‬ ‫الجديدة) وعن قرب للتعرف على‬ ‫الهيئة التأسيسية وشروطها‬ ‫وكل ما يدور في فلكها من‬ ‫تساؤالت أجرت حوار ًا مع رئيس‬ ‫مجلس المفوضية الوطنية‬ ‫العليا لالنتخابات السيد‪ /‬نوري‬ ‫العبار‪.‬‬ ‫التقته ‪:‬أمل نورالدين‬ ‫تصوير ‪:‬حازم تركية‬

‫م��اه��ي آل��ي��ات عمل المفوضية‬ ‫الوطنية العليا لالنتخابات في‬ ‫المرحلة الحالية تزامن ًا مع انتخاب‬ ‫الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع‬ ‫الدستور ؟‬ ‫ب���داي���ة أود ال��ت��ح��دث ح����ول ال��ب��رام��ج‬ ‫واالستعدادات التي قامت بها المفوضية من‬ ‫بداية تأسيسها بموجب القانون ( رقم ‪ ) 3‬لسنة‬ ‫‪ 2012‬في شأن إنشاء المفوضية العليا لالنتخاب‬ ‫وتعديالته وبعد ذلك تم بموجب القانون رقم‬ ‫(‪ )8‬لسنة ‪ 2013‬باشرت المفوضية الوطنية‬ ‫العليا لالنتخابات بالعمل الفعلي وذلك من خالل‬ ‫وضع اللوائح التنفيذية واإلج��راءات المتعلقة‬ ‫بهذا القانون حيث بدأ فعلي ًا فتح باب تسجيل‬ ‫المترشحين للهيئة التأسيسية لصياغة مشروع‬ ‫الدستور وذلك اعتبار ًا من يوم األحد ‪ 6‬أكتوبر‬ ‫‪ 2013‬حتى ‪ 22‬أكتوبر ‪ 2013‬حتى يتمكن جميع‬ ‫الراغبين الترشح للهيئة التأسيسية لصياغة‬ ‫الدستور ‪ ،‬من خ�لال مراجعة مكاتب اللجان‬ ‫االنتخابية والمتمثلة في السبع عشرة كل حسب‬ ‫دائرته‪.‬‬ ‫وأضاف أن المدة المحددة تم تمديدها إلى‬ ‫‪ 31‬أكتوبر ‪ 2013‬وذلك نظر ًا لبعض الظروف‬ ‫التي ط��رأت ومن ضمنها المدة التي تخللتها‬ ‫فترة إجازة العيد وذلك بعد أن كان من المقرر‬ ‫أن تغلق المفوضية أبوابها في الثاني والعشرين‬ ‫من أكتوبر الجاري‪.‬‬ ‫َوأضاف العبار بأن المفوضية الوطنية العليا‬ ‫لالنتخابات تقوم بموجب القانون رقم (‪ ) 8‬لسنة‬ ‫‪ 2013‬الصادر عن المؤتمر الوطني تنظيم‬ ‫وإدارة العملية االنتخابية واإلش��راف الكامل‬ ‫على جميع مراحلها وتضع المفوضية ضوابط‬ ‫وآليات الترشيح ومواعيد تقديم المستندات‬ ‫التي تحددها وفق القواعد المقررة بالقانون‬ ‫رقم ( ‪ ) 17‬لسنة ‪2013‬م والهيئة التأسيسية‬ ‫التي يتم انتخابها ألجل صياغة مشروع الدستور‬ ‫الدائم للبالد ‪ ،‬تتألف من ستين عضو ًا على غرار‬ ‫لجنة الستين التي شكلت في العام ‪ 1951‬ويحق‬ ‫لجميع الليبيين من الرجال والنساء ممن تتوافر‬ ‫فيهم شروط األهلية القانونية ترشيح أنفسهم ‪.‬‬ ‫حيث تشكل المفوضية وفق ًا للمادة (‪)16‬‬

‫من القانون رقم (‪ )8‬لسنة ‪ 2013‬لجان ًا انتخابية‬ ‫إلدارة العملية االنتخابية يتمتع من خاللها أعضاء‬ ‫هذه اللجان باالستقاللية والنزاهة والكفاية‬ ‫ويعينهم المجلس‪ ،‬وتختص هذه اللجان بمباشرة‬ ‫جميع السلطات واالختصاصات المتعلقة بتنفيذ‬ ‫العملية االنتخابية واإلشراف عليها على مختلف‬ ‫جوانبها اإلداري���ة والمالية وتكون مسؤولة‬ ‫مسؤولية مباشرة أمام اإلدارة العامة عن األعمال‬ ‫المنوطة بها كافة‪.‬‬ ‫ـ م��اه��ي أه���م م��ه��ام المفوضية‬ ‫الوطنية العليا لالنتخابات؟‬ ‫وفق ًا ألحكام هذا القانون تعد المفوضية‬ ‫هي الجهة الوحيدة التي تتولى تنفيذ عملية‬ ‫االن��ت��خ��اب��ات واإلع����داد لها واإلش����راف عليها‬ ‫ومراقبتها واإلعالن عن نتائجها وفق ًا لنصوص‬ ‫القوانين والتشريعات االنتخابية الصادرة‬ ‫واألسس والقواعد المتعارف عليها دولي ًا ‪.‬‬ ‫ـ ماهو النظام المعتمد للترشح‬ ‫وفق ًا للهيئة التأسيسية ؟‬ ‫ويعتمد اختيار الهيئة التأسيسية على‬ ‫النظام االنتخابي الفردي القائم على األغلبية‬ ‫البسيطة بنظام الصوت الواحد غير المتحول‬ ‫ويكون الفائز بالمعقد من تحصل على أعلي عدد‬ ‫من األصوات وعند التساوي في عدد األصوات‬

‫‪،،‬‬

‫ا لهيئة ا لتأ سيسية‬ ‫التضع الدستور وإنما‬ ‫ت���ق���وم ب��ص��ي��اغ��ت��ه‬ ‫والبحث عما يريده‬ ‫المواطن من الدستور‬

‫‪،،‬‬

‫تجرى القرعة بين المتساوين‪.‬‬ ‫ـ ماهي أهم المستندات المطلوبة‬ ‫للترشح لعضوية الهيئة التأسيسية‬ ‫لصياغة مشروع الدستور ؟‬ ‫تتمثل شروط الترشح في جملة من الشروط‬ ‫تتمثل أوله ًا في أن يكون قد أتم ‪ 25‬سنة‬ ‫من عمره قبل يوم التسجيل‪ ،‬وأن يكون حاص ًال‬ ‫على مستوى تعليمي ال يقل على شهادة إتمام‬ ‫الدراسة الثانوية أو ما يعادلها‪ ،‬وأال يكون عضو ًا‬ ‫بمجلس المفوضية الوطنية العليا لالنتخابات أو‬ ‫أحد موظفي إدارتها العامة أو لجانها االنتخابية‬ ‫أو مراكزها االنتخابية ‪.‬‬ ‫وأض���اف ب���أن ال ي��ك��ون ع��ض��و ًا بالمؤتمر‬ ‫الوطني العام أو بالحكومة المؤقتة‪ ،‬وأن ال‬ ‫يكون أحد منتسبي الهيئات األمنية النظامية‬ ‫أو العسكرية ‪،‬وأال يكون قد حكم عليه بعقوبة‬ ‫جنائية أو جنحة مخلة بالشرف‪ ،‬أو باألمانة حتى‬ ‫ولو رد إليه اعتباره‪ ،‬وأن تتوفر فيه معايير تولي‬ ‫المناصب العامة طبق ًا لقانون العزل السياسي‬ ‫واإلداري‪.‬‬ ‫إل��ى جانب أن يزكى من قبل (مائة )‬ ‫شخص ناخب مسجلين بدائرته االنتخابية ‪،‬‬ ‫ليس من بينهم من زكى غيره‪ ،‬ويشترط في‬ ‫التزكية أن تكون موقعة ممن صدرت عنه‬ ‫ومصدقة من محرر عقود ‪.‬‬ ‫وأن ي��ودع في حساب المفوضية أو‬ ‫في أحد حسابات دوائرها الرئيسة مبلغ ًا‬ ‫مالي ًا وقدره (‪ )500‬دينار غير قابل‬ ‫للرد يؤول إلى الخزانة العامة‪ ،‬كما‬ ‫يجب أن يلتزم ب��ال��ق��واع��د‬ ‫ال��ع��ام��ة التي‬ ‫ت����ح����دده����ا‬ ‫ا لمفو ضية‬ ‫ال���ع���ل���ي���ا‬ ‫ال��م��ت��ع��ل��ق��ة‬ ‫ب�����س�����ل�����وك‬

‫المرشحين ‪،‬إلى جانب هذه الشروط المذكورة‬ ‫يجب أن يكون المرشح ليبي الجنسية ومتمتع ًا‬ ‫باألهلية القانونية الكاملة وأن يكون حام ًال‬ ‫للرقم الوطني ومقيد ًا بسجل الناخبين ‪.‬‬ ‫ـ هناك بعض الشروط التي أثارت‬ ‫حفيظة البعض كيف ترى ذلك ؟‬ ‫إن من أهم الشروط التي أثارت الجدل هي‬ ‫مسألة السن التي تتطلب أن أال يقل عن ‪25‬‬ ‫سنة وكذلك مسألة المؤهل العلمي فقد تطرق‬ ‫البعض إلى أنه كيف يمكن لشخص يحمل‬ ‫الشهادة الثانوية أو ما يعادلها على الترشح؟‬ ‫على اعتبار أنه ليس بالمستوى المهيأ لوضع‬ ‫الدستور‪ ،‬من جهتي أرى أن هذه المسألة يمكن‬ ‫حلها باالستعانة ب��أدوات أخرى تساعد الهيئة‬ ‫إلى جانب االستعانة بالخبرات والكفاءات في‬ ‫هذا الجانب ‪،‬فالهيئة ال تضع الدستور وإنما‬ ‫تقوم بصياغته والبحث عما يريده المواطن من‬ ‫الدستور‪.‬‬ ‫وق�����ال إن ال��م��ش��ك��ل��ة‬ ‫التكمن فقط بالمؤهل‬ ‫وإن��م��ا تتوقف بشكل‬


‫لقاء‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫‪9‬‬

‫صــــاً من األمازيغ‬ ‫كبير على وعي الناخب وحسن اختياره للمرشح المناسب وفق ًا‬ ‫للقدرة والكفاءة ‪.‬‬ ‫ـ في إط��ار ما تشهده الساحة الليبية من‬ ‫اضطرابات على المستويين األمني والسياسي‬ ‫أال ت��ؤث��ر ه��ذه األم���ور مجتمعة على إقبال‬ ‫تقيم ذلك؟!‬ ‫المواطنين لالنتخابات كيف ِّ‬ ‫إن ما تشهده الساحة الليبية في الوقت الراهن وما‬ ‫تصاحبه من اضطرابات في المشهد العام قد تؤثر بشكل أو‬ ‫بآخر في عملية اإلقبال‪ ،‬وهذا ما شهدناه فعلي َا ‪،‬فهناك عزوف‬ ‫كبير من قبل المواطنين سواء على الترشيح أو الترشح ‪.‬‬ ‫ون َّوه بأن التمديد كانت هذه من ضمن أسبابه الرئيسة‬ ‫إال أنه حتى مع تمديد المدة إال أننا لم نشاهد اإلقبال على‬ ‫المستوى المطلوب ‪.‬‬ ‫وأعرب العبار عن قلقله حول العزوف الناتج عن المكون‬ ‫األمازيغي عن تسجيل المرشحين للعملية االنتخابية ‪،‬فلم يتم‬ ‫تسجيل أي مرشح إلى هذا اليوم على اعتبار أن هناك مقاعد‬ ‫مخصصة لهذا المكون ‪.‬‬ ‫هناك بعض الحلول المطروحة فيما يخص‬ ‫المؤتمر الوطني العام و انتهاء مدته بأن تتسلم‬ ‫الهيئة التأسيسية صالحيات المؤتمر الوطني‬ ‫العام فور انتخابها هل هذا سيزيد العبء على‬ ‫هذه اللجنة ؟!‬ ‫نعم‪ ،‬إن هذا األمر‬ ‫سيتطلب بالضرورة‬ ‫حسن االختيار األمثل‬ ‫للمرشحين و هذا األمر‬ ‫س��ي��زي��د األم��ان��ة على‬ ‫عاتقهم و قدرتهم على‬ ‫أداء ه��ذا ال��واج��ب على‬ ‫أك��م��ل وج��ه إل��ى جانب‬ ‫مسؤولية صياغة مشروع‬ ‫الدستور ‪.‬‬ ‫ـ م����اه����و دور‬ ‫ال���م���واط���ن‬

‫إلنجاح االنتخابات وما مدى وعيهم لالختيار‬ ‫الناجح للمرشحين وفق ًا للمعايير و الضوابط‬ ‫المطلوبة؟‬ ‫إن المفوضية سبق وأن ناقشت مع المؤتمر إمكانية‬ ‫استفتاء المواطنين على بعض مواد الدستور أثناء العملية‬ ‫االنتخابية ‪،‬وذل��ك للوصول إلى تحفيـــــــز العمـــــلية‬ ‫االنتخــــــــابــــية و إش��راك المواطن فعلي ًا حول كل ما‬ ‫يتضمنه الدستور المرتقب‬ ‫وقال إن هذا التحدي المتعلق بمسألة اإلقبال تتطلب من‬ ‫المواطنين أن يعوا أن هذا الدستور يعد خارطة طريق إلعادة‬ ‫المسار في ليبيا ويعد من أهم استحقاقات المرحلة التي‬ ‫تتطلب الجدية من قبل الجميع في التعامل معها وتوفير‬ ‫البيئة المالئمة لكي يظهر على أرض الواقع‪.‬‬ ‫ونوه أن البعض يرجع هذا العزوف إلى عدة أسباب ومن‬ ‫ضمنها اإلحباط الذي أصاب المواطنين نتيجة لما أسفرت‬ ‫عنه انتخابات المؤتمر الوطني العام‪ ،‬مشير ًا إلى أن انتخابات‬ ‫اللجنة التأسيسية أمر مختلف وتتميز بأنها ترسم الطريق‬ ‫ألجيال قادمة ليست مسؤولية آنية ولهذا يتطلب حسن‬ ‫واع وحقيقي ألشخاص مناسبين بعيد ًا عن‬ ‫االختيار بشكل ٍ‬ ‫االختيار المبني على المصالح‪ ،‬والمحاباة‪ ،‬والقرابة وغير ذلك‪.‬‬ ‫في رأيك ما هو سبب عزوف األمازيغ على اإلنتخابات؟‬ ‫سبب العزوف يمكن أرجاعه إلى أن األمازيغ لديهم بعض‬ ‫الطلبات الخاصة بالمؤتمر الوطني العام ومن ضمنها عدم‬ ‫ولهذا السبب‬ ‫دسترة المؤتمر الوطني للغة األمازيغية‬ ‫أحجموا عن المشاركة في الهيئة التأسيسية إلى أن يتم‬

‫‪،،‬‬

‫المفوضية حددت‬ ‫‪ 13‬دولة للمنتخبين‬ ‫من الجاليات الليبية‬ ‫في الخارج‬

‫‪،،‬‬

‫تحقيق مطالبهم وعلى المؤتمر أن ينظر إلى هذه المسألة‬ ‫بعين االعتبار ويجد لها الحل المناسب في الوقت الحالي‬ ‫فاألمر ال يحتمل التأجيل‪.‬‬ ‫مؤكد ًا على أن ك ًال من الطوارق و التبو في الجنوب و‬ ‫غدامس قاموا بالتسجيل فعلي ًا في االنتخابات ‪.‬‬ ‫ـ في حالة استمرار هذا العزوف كيف سيتم التعامل‬ ‫معه؟‬ ‫مسألة العزوف من قبل المواطنين ستؤثرعلى مسيرة‬ ‫العملية االنتخابية على اعتبار أن االنتخابات تقوم على‬ ‫قطبين مهمين هما الناخبون والمترشحون ونحن على أمل‬ ‫أن يعي المواطنون كافة أهمية هذه االنتخابات‪.‬‬ ‫ـ بالنسبة للجاليات الليبية المتواجدة في الخارج‬ ‫كيف ستكون آلية مشاركتها ؟‬ ‫المفوضية ح��ددت ث�لاث عشرة دول��ة للمنتخبين من‬ ‫الجاليات الليبية في الخارج ومن ضمنها دولة تونس ومصر‬ ‫وقطر وعمان واإلم��ارات وبعض ال��دول األوروبية األخرى‬ ‫كبريطانيا وألمانيا وغيرها‪ ،‬فقد تم التنسيق من فترة‬ ‫مع وزارة الخارجية لحل مشاكلهم والمتعلقة بمسألة الرقم‬ ‫الوطني الخاص بهم على اعتبار أن من ضمنهم من ال يملك‬ ‫(كتيب العائلة ) ‪.‬‬ ‫وأكد على أنه بالنسبة للمترشحين لالنتخابات المتواجدين‬ ‫في الخارج ال يمكنهم الترشح إال بتواجدهم الفعلي على أرض‬ ‫الوطن ويسجل في اللجان المختصة ‪،‬أم��ا ما عداهم من‬ ‫الناخبين فيمكنهم التسجيل والترشيح عبر الموقع الرسمي‬ ‫للمفوضية على (االنترنيت)‪.‬‬ ‫ـ ما مدى تعاون مصلحة األحوال المدنية في‬ ‫منح الرقم الوطني لكافة المواطنين ؟‬ ‫نحن سبق وأن طالبنا من مصلحة األح��وال المدنية‬ ‫ومشروع الرقم الوطني بسرعة استكمال نواقص الناخبين‬ ‫المؤهلين الذين لم يحصلوا على الرقم الوطني قبل فترة‬ ‫التسجيل‪ ،‬باإلضافة إلى وضع آلية عملية وسريعة تضمن‬ ‫حصول الجالية الليبية في الخارج على الرقم الوطني حتى‬ ‫تتمكن المفوضية من وضع برنامج زمني لمراحل العملية‬ ‫االنتخابية بشكل نهائي ‪ .‬‬ ‫ـ اإلعــالم كيف يلعب دوره لتحفيز الرأي العام‬ ‫؟‬ ‫على اإلعالم خالل هذه الفترة أن يلعب دور ًا إيجابي ًا على‬ ‫التحفيز للعملية االنتخابية ودورها في بناء ليبيا‪ ،‬ومن جانبنا‬ ‫قد سبق وأن عملنا العديد من االتصاالت بالعديد من وسائل‬ ‫اإلعالم للتنسيق معهم بخصوص إشراكهم في عملية‬ ‫تشجيع الرأي العام وتقريب الصورة وربطهم بالعملية‬

‫االنتخابية ‪.‬‬ ‫وعبر العبار عن أسفه حول عدم وضع هذا الموضوع بعين‬ ‫االعتبار وأرجع ذلك إلى المشاكل و متطلبات الحياة التي لم‬ ‫تجعل المواطن يهتم بهذه المسألة‪.‬‬ ‫وأضاف بأنه من خالل هذه الوسائل يمكن توعية الرأي‬ ‫العام و توضيح المسائل المتعلقة بالدستور كافة وتعريفهم‬ ‫بها وهذا األمر يتطلب كذلك إشراك مؤسسات‬ ‫المجتمع المدني والنخب السياسية كافة ومن لديهم‬ ‫الخبرة و التخصص في مجال القانون و السياسة و غير ذلك‬ ‫لتوضيح األمور المتعلقة بشكل نظام الحكم و التعريف‬ ‫بالحقوق والواجبات و أهم ما يجب أن يتضمنه الدستور خالل‬ ‫هذه المدة حتى يكون المواطن على دراية بالمصطلحات‬ ‫والمفاهيم وماذا يريد من الدستور وذلك حتى يكون اشتراكهم‬ ‫مبني ًا على قاعدة معرفية ورؤية واضحة وتبعات اختياراتهم‬ ‫سواء في الوقت الحالي أو في المستقبل ‪،‬فهذا الدستور‬ ‫سيكون دستور ليبيا على مر السنين القادمة ونحن اآلن‬ ‫مسؤولون أمام األجيال القادمة عما سيسفر عنه الدستور‪.‬‬ ‫ـ ولوتحدثنا عن معضلة األمن وتداعياتها‬ ‫وتأثيرها على مسيرة االنتخابات ماهو واجب‬ ‫المؤتمر الوطني العام و الحكومة حيال ذلك؟‬ ‫إن المشكلة األمنية المظاهر المسلحة ستؤثر بكل تأكيد‬ ‫على مسير العملية االنتخابية تهدد استمراريتها فهي تشكل‬ ‫أكبر خطر وتهديد للمواطنين للمفوضية في حد ذاتها‪.‬‬ ‫وناشد العبار ك ًال من المؤتمر الوطني والحكومة ضرورة‬ ‫اإلسراع واتخاذ ما يلزم من اإلجراءات الالزمة لضبط األمن‬ ‫و تهيئة البيئة والظروف التي يمكن أن تسهم في نجاح‬ ‫العملية االنتخابية ‪.‬‬ ‫ـ وفي الختام ماهي الرسالة التي تود أن‬ ‫توجهها إلى المواطنين و كل من هو متواجد‬ ‫على الساحة من المسؤولين والجهات ذات‬ ‫العالقة ؟‬ ‫يجب على جميع الجهات المسؤولة وضع تصور مقنع‬ ‫للوضع األمني قائم على حقائق فعلية وقابلة للتطبيق على‬ ‫أرض الواقع فنحن ال نريد أن نتفاجأ يوم االقتراع بأن مسألة‬ ‫األمن لم تضبط و كان هناك أي مظهر من المظاهر التي‬ ‫تشكل خرق ًا لألمن وتمس حياة وسالمة المواطنين‪ ،‬وعلى‬ ‫الوزارات والهيئات وجميع المؤسسات ذات العالقة تسخير‬ ‫إمكانياتها كافة لدعم العملية االنتخابية وفق ًا لمتطلبات‬ ‫المفوضية هذا من جانب‪ ،‬و من جانب آخر على المواطنين أن‬ ‫يحسنوا االختيار لالنتقال إلى ليبيا الجديدة فهذا هو الطريق‬ ‫الشرعي الوحيد‪.‬‬


‫الثقافية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫إعداد ‪:‬عبد الباسط ابو بكر‬

‫زيارة خاطفة‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪ 30‬اكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ناجي شكري‬

‫هل كان على أمي أن تتبرم وتتبدل في المساء‪ ،‬العنة ابنتها من منبت‬ ‫العروق‪ ،‬مع أنها في الصباح تتضرع وتبتهل لله لمجيئها‪ ،‬بعيد غياب طال‬ ‫مداه‪ ،‬أو هكذا وصفته في لوعة واشتياق‪.‬‬ ‫كان البيت هادئ ًا‪ ،‬اللهم إال قطة تموء بين الفينة واألخرى‪ ،‬تشاغب‬ ‫خالد درويش‬ ‫األشياء‪ ..‬وتتلهى بفئران وهمية ال وجود لها‪.‬‬ ‫حين استجاب الله للدعاء‪ ،‬وتوقف ثالث سيارات لألجرة قبالة بيتنا‪،‬‬ ‫أمضت أختي جهد ًا مضني ًا في تصفيف االكتظاظ وترتيب تراصف الكتيبة‬ ‫المقتحمة‪ ..‬انفرج باب الصالة‪ ،‬فتدافعوا بشساعتها جري ًا وقفز ًا هنا وهناك‪.‬‬ ‫القطة المسكينة أفزعها الموقف‪ ،‬في البداية وقفت مأخوذة بهول‬ ‫المفاجأة‪ ،‬ثم قفزت باتجاه تخيرته‪ ،‬لكنها سرعان ما ارتدت عنه‪ ..‬في وجهتها‬ ‫أو كلما آنست نارا أحرقتني؟‬ ‫الثانية‪ ،‬قابلتها األرجل برفس متالحق‪ ،‬ولت للوسط‪ ،‬كشرت عن أنيابها‪ ،‬دارت‬ ‫أو أحببت امرأة‬ ‫دورات عديدة‪ ،‬ثم قفزت عالي ًا ضاربة الهواء ببهلوانية ظاهرة‪ ،‬ارتدت الجموع‬ ‫طوحت بي خارجا وصرخت‬ ‫الصغيرة للوراء صدها الحائط‪ ..‬في المطبخ‪ ،‬الشظايا تختلط بالشظايا‪.‬‬ ‫يا سارق التفاح‬ ‫في حجرة أمي التي تحرص على أال تتدخل في توظيبها‪ ،..‬صارت األشياء‪،‬‬ ‫متباعدة إلى حد ال يصدق‪ ،‬قالت أختي وهي تلملم أطراف جلباب العودة‪:‬‬ ‫فلماذا أيتها القصيدة أخسر قلبي‬ ‫ معليش زيارة خاطفة‪.‬‬‫كلما عانقتني‪.‬‬ ‫هتفت أمي وهي تكاد تميز من الغليظ‪:‬‬ ‫أوكلماافتتحتمدينةتكفربيحقولها‬ ‫ بل غارة خاطفة‪.‬‬‫ثم لزمت الصمت‪ ،‬لكنها لم تطق صبر ًا‪ ،‬فزمجزت بغضبة محتبسة‪:‬‬ ‫وتطردني نساؤها‬ ‫ يا أوالد الكلب‪..‬‬‫ها أنا أتجه صوب النهر عاريا‬ ‫رددت الشظايا رجع الصدى‪ ،‬فتضاعف الوجع في قلبها الذي لم يعرف‬ ‫دونما مملكة‬ ‫الدعة والسكون‪..‬‬

‫كرغيف من قمر‬

‫دونما أحرف‬ ‫أترك ورائي خرائب ال تلملمها الرياح‬ ‫وطيورا لن تعود إلي‬ ‫وحبيبة غافلة ترقب عودتي منتصرا‬ ‫أو نبيا‪..‬‬ ‫لماذا كلما مت ظمآنا تبكي السماء فرحا‪،،‬‬ ‫أيتها العصافير البعيدة أخبريني‬ ‫ثمة حزن بقلبي‬ ‫هناك حيث شعاع لم يصل‬ ‫حيث لم تقبلني امرأة‬ ‫وتقل لي يا صغيري‬ ‫ولم تلبس نظارتي كي ترى وجنتيها بعيني‬ ‫وتنشج فوق صدري‬ ‫هنالك‪ ،،‬حيث قرية صغيرة مربعة‬ ‫تغمس ظفائرها في طالء الحائط‪.‬‬ ‫لماذا أيتها الحبيبة أنام وحدي‬ ‫وعندي من الشهوات ما ال عين رأت‬ ‫وال مرت حافلة مسرعة‬ ‫لماذاأيتهاالدافئةجدا‪،،‬كمنديلدمع‬ ‫والحارقة جدا كصراخ جارتنا حين‬ ‫تنادي أطفالها قبل المغيب‬ ‫لماذا تغلقين الحصاد وال تتركين‬ ‫لي سنبلة أستظلها‬ ‫كمئذنة‪.‬‬ ‫أو أركض خلفها كوعل‬ ‫أيتها الشهية كالكتابة‬ ‫أيتها القصيدة التي سوف تأتي كسمكة ط ّيعة‬ ‫كرغيف من قمر‬ ‫لماذا تجيئين كالماء عنوة‬ ‫وتذهبين كجرعة خمر‪.‬‬

‫منعشة كالعدم‬

‫ربيع شرير‬

‫وانحاللنا في جوهر (ال ماء له)‬ ‫مألوفة‬ ‫(كتلفازنا الرسمي بعد منتصف الليل) يصنع التأليه لذاته‬ ‫آه‪..‬‬ ‫فاره ضيقك‬ ‫ٌ‬ ‫كم أحبك‬ ‫وباذخة قصائدي‪.‬‬ ‫للشاعرية تفاقم يتفشى في المهاجر يا ذويتتي الصغيرة‬ ‫يا هوائية المكان‬ ‫وأنت فضاء يعج بالفراغ‬ ‫يا زاويتي الحادة‬ ‫لحروفك نكهة التماهي‬ ‫ولشعرك الهالمية ذاتها‬ ‫جد ًا‬ ‫جداً‬ ‫بلحمها‬ ‫ولغتها‬ ‫جد ًا‬ ‫أيتهاالمتقمصةلمزارعالجداران‬ ‫فكوني ذرة في الروح‬ ‫الضائعة من أجندة القرى‬ ‫وتعالي‬ ‫ً‬ ‫يا األرضية المتأرجحة في الريح‬ ‫نضع حدا لركبنا المنفلت‪.‬‬ ‫وطهر المكان من المكان‬ ‫مدينتي‬ ‫يا حاملتي‪ ..‬أنا‬ ‫تصوري‬ ‫ف ‪ ..‬ق ‪ ..‬ط‬ ‫لو انتزعت منك‬ ‫ألهبك شرف احتوائك مني بثقلي هذا‪.‬‬ ‫كم رائع وجودنا فينا‬

‫عرس األزهار‬

‫أحمد نصر‬

‫يأخذ حسين قيثارة وآخذ أنا الناي‪،‬‬ ‫ونسرع إلى الحديقة‪ ،‬هناك نتخذ مكاننا‬ ‫المعتاد على كرسي خشبي‪ ،‬ظهورنا إلى‬ ‫ممر المشاة ومن ورائه ساحة معشبة‬ ‫يلعب فيها بعض األطفال‪ ،‬وعيوننا‬ ‫ترنو إلى بساط صغير مزهر‪ ،‬ملون‬ ‫بأزهار األقحوان ذات األلوان البديعة‬ ‫الزاهية…‬ ‫يلمس حسن أوتار قيثارة‪ ،‬وتالمس‬ ‫شفتاي الناي‪ ،‬وكأننا مع النسيم علة‬ ‫موعد‪ ،‬يهب لطيفا خفيفا متجاوبا مع‬ ‫نغمات الناي والقيثار فتعرش األزهار‬ ‫آذانها‪ ،‬وترف أهدابها‪ ،‬و تبدأ تموج‬ ‫وتتمايل كعرائس يرقصن في ليلة فرح‬ ‫بهيج‪..‬‬ ‫وفي وسط تلك األزهار المتماوجة‬ ‫ترتفع زهرة حمراء تحزم وسطها‬ ‫بشريط أخضر وتظل ترقص‪ ..‬وترقص‬ ‫بجنون‪ ..‬وتظل أزهار األقحوان حولها‬ ‫تهز رؤوسها وتتمايل وتصفق‪ ،‬ويزداد‬ ‫الرقص والتصفيق كلما نشط هبوب‬ ‫النسيم وارتفعت نغمات الناي والقيثار‬ ‫وقتها يكون أطفال الحديقة قد تخلوا‬ ‫عن لعبهم ولهوهم واصطفوا وراءنا بال‬ ‫شعور يهيمون في جونا ويتمتعون بعرس‬ ‫األزهار ورنة األوتار‪ ..‬هكذا كانت أمسياتنا‬ ‫فن ًا ومرح ًا وسالم ًا‪.‬‬ ‫وذات مساء فوجئنا بما لم يخطر‬ ‫على بالنا‪ ..‬ذلك أن البساط المزهر قد‬ ‫تحول إلى حطام وخراب‪ ،‬وكأن معركة‬ ‫طاحنة وقعت عليه‪ ،‬األغصان مكسرة‪،‬‬ ‫األزهار مداسة واألوراق معفرة بالتراب‪،‬‬

‫أذهلتنا المفاجأة ألقيت الناي على‬ ‫الكرسي‪ ،‬ورمى حسين بالقيثار‪ ،‬وعبرنا‬ ‫الجداول بخطوات حزينة‪ ..‬كانت الوردة‬ ‫الحمراء ذات الرقص الرائع قد انقصم‬ ‫ظهرها والتوت رقبتها وتعفر خدها‬ ‫بالتراب‪ ،‬فانحنى عليها حسين ورفع‬ ‫رأسها فأفاقت من غيبوبتها ورفت‬ ‫أهدابها‪ ،‬هتف بها‪ :‬ماذا حدث يا زينة‬ ‫الحدائق؟‪.‬‬ ‫قالت في أسى‪( :‬لقد دخل الحديقة صبية‬ ‫أشقياء‪ ،‬وأخذوا يتشاجرون ويتعاركون‬ ‫حتى ضاقت بهم ساحة اللعب وممرات‬ ‫الحديقة فاقتحموا الجداول وجعلوا من‬ ‫عرسنا البهيج ساحة ألقدامهم وعراكهم‪،‬‬ ‫تركونا حصيدا كما ترون)‬ ‫تأوهت وأغمضت عينيها فقال الناي‬ ‫بحزن بالغ من فوق الكرسي‪:‬‬ ‫ لمن أغني بعدك يا عروس الورود؟‪.‬‬‫وقال القيثار‪:‬‬ ‫ سأمزق أوتاري حزنا عليك‪.‬‬‫وقلت أنا‪( :‬البد أن نعيد لك الحياة)‪،‬‬ ‫ففتحت جفنيها قليال وأجابتني بصوت‬ ‫ضعيف‪( :‬افعلوا ولكني انتهيت‪ )..‬ثم‬ ‫أغمضت عينيها وفارقت الحياة‪ ،‬فغمرنا‬ ‫الحزن وارتفع أنين الناي‪ ،‬وسالت دموع‬ ‫القيثار‪ ،‬واحترنا في أمرنا‪ ..‬كيف نعيد لها‬ ‫الحياة ؟”‬ ‫ومن ورائنا جاء صوت عمي الجنائني‪:‬‬ ‫(سنعيد لها الحياة إن شاء الله)‪  ..‬قلنا‬ ‫كيف؟‪.‬‬ ‫كان عمنا الجنائني قد أنزل المسحاة من‬ ‫فوق كتفه وهوى بها على األرض‪ ،‬وظل‬

‫يعزق األرض‪ ،‬ويرشدنا كيف نساعده‪ ،‬‬ ‫فكنا معه ننقي الشوائب ونمهد الثرى‪،‬‬ ‫وكان القيثار والناي ينشدان لحن ًا على‬ ‫إيقاع المسحاة حتى استوت األرض‬ ‫بجداولها وحياضها‪ ،‬بعدها توقفنا عن‬ ‫العمل ورأينا وجه عمنا الجنائني يتهلل‬ ‫والعرق يتصبب من جبهته‪ ،‬ولم يلبث‬ ‫أن أخرج البذور من مخالته وأخذ يزرعها‬ ‫ويرينا كيف نواريها الثرى‪ ،‬وأخير ًا ربت‬ ‫على أكتافنا وقال تعالوا لنستريح‪ ..‬جلسنا‬ ‫جميعا على الكرسي الخشبي أنا على‬ ‫يمينه وحسين على يساره وعيوننا على‬ ‫األرض التي عزقناها وزرعناها‪.‬‬ ‫وكان أطفال الحديقة قد تداعوا وراء‬ ‫ظهورنا يراقبوننا دون أن ندري‪ ،‬قال‬ ‫عمنا الجنائني‪:‬‬ ‫ يا أبنائي األعزاء‪ ..‬سوف ترون كيف‬‫تعود الحياة لألزهار‪،‬؟ أيام وتشق األرض‪،‬‬ ‫ثم أيام أخرى وتكتسي األرض ثوبها‬ ‫األخضر‪ ،‬ثم أيام أخرى وتعود األزهار‬ ‫بألوانها الزاهية إلى الرقص‪ ..‬وما علينا‬ ‫جميعا إال المحافظة على الحديقة‬ ‫والوقوف ضد الصبيان األشقياء الذين‬ ‫يشوهون جمالها ويخربون جداولها‪ ..‬ثم‬ ‫ربت على كتفينا وهو يضيف‪ :‬عليكما‬ ‫بالعزف واإلنشاد ليعود للحديقة عرسها‬ ‫وتعود للحياة بهجتها‪.‬‬ ‫لحظتئذ تهلل وجه حسين والمست‬ ‫أصابعه أوتار القيثار‪ ،‬فابتسمت‬ ‫ورفعت الناي إلى شفتي‪ ..‬فارتفع‬ ‫تصفيق األطفال من ورائنا إيذانا‬ ‫بعودة الحياة إلى الحديقة‪.‬‬

‫وبعد !!‬

‫‪10‬‬

‫الشمس التي تمد يدها بعيد ًا‬ ‫ُ‬ ‫ً‬ ‫محملة بالضوء والدفء‬ ‫الشمس التي تختص ُر تاريخ الضوء‬ ‫ُ‬ ‫تغفو على زندها زنابق الظالل‬ ‫ُ‬ ‫وترتعش أمامها بلهفة حادة‬ ‫ٌ‬ ‫أمكنة مسكونة بالظالم‬ ‫‪..................‬‬ ‫الشمس ‪..‬‬ ‫ُ‬ ‫كيف اختصرت تاريخ النور ؟!‬ ‫وكيف رممت األيام القاحلة‬ ‫في جبة الشاعر المربك!!‬

‫رحيل األمكنة‬

‫الفيتوري الصادق‬ ‫(‪)1‬‬ ‫الصغار ‪ ..‬حبيبتي‬ ‫َك ُبر ّ‬ ‫الصغار‬ ‫َك ُب َر ّ‬ ‫تألمت الحقيقة عندما‬ ‫ّ‬ ‫الس ّمار‬ ‫رحل النهارعن هنا و الليل و ُ‬ ‫عندما ُ‬ ‫صغر الكبار بحزنهم‬ ‫عندما كبر الصغار‬ ‫ما عاد حينا كالذي‬ ‫كان ‪ ..‬وكان !!‬ ‫هربت ديارنا عن هنا‬ ‫رحل المكان عن المكان‪.‬‬ ‫(‪)2‬‬ ‫من أين أبدأ يا رفيقتي‬ ‫من أين أبدأ؟!‬ ‫ومدينتي بترابها‬ ‫وسحابها تنؤ ‪ ..‬وأنأى‬ ‫وعشيرتي برجالها‬ ‫ترت ّد خلف الصمت‬ ‫في الكهف تنام‬ ‫وال حياة لمن تنادي‬ ‫‪3‬‬ ‫عادت كثير األزمنة‬ ‫عادت عصو ٌر غابرة‬ ‫وما عادت عروبتنا ‪ ..‬وال عدنا‬ ‫(‪)4‬‬ ‫كيف لي يا من تبقى برفقتي‬ ‫ان ُأعيد النهار لح ّيينا‬ ‫والليل والس ّمار‬ ‫كيف لي أن أرتّب‬ ‫األحزان في قلبي وقافيتي‬ ‫وأعيد ح ّينا‬ ‫كالذي كان ‪ ..‬وكان‪..‬؟!‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫غد ًا انطالق منافسات األسبوع الخامس لدوري الكرة‬

‫‪11‬‬

‫يف ديربي العاصمة ‪ ..‬املدينة يواجه األهلي طرابلس ‪ ..‬والوحدة يلتقي االتحاد‬

‫تستأنف يوم غد الخميس منافسات األسبوع‬ ‫الخامس للمجموعتين األوىل والثانية من ذهاب‬ ‫دوري الدرجة األوىل لكرة القدم‪ .‬بعد أن أجلها‬ ‫اتحاد الكرة لمدة أسبوع الستكمال ماتبقى من‬ ‫مباريات مؤجلة‬ ‫وستكون انطالقة هذا األسبوع بإقامة لقاءين‬ ‫يف المجموعة الثانية ‪ ،‬فعىل ملعب شهداء بنينة‬ ‫فريق األهيل بنغازي يستضيف فريق دارنس يف‬ ‫أق��وى لقاءات المجموعة ويف ملعب الزقوزي‬ ‫بطرابلس فريق األولمبي يتبارى م��ع فريق‬ ‫الشط وتلعب الجمعة المقبل بقية مباريات‬ ‫المجموعة يف ملعب شهداء بنينة فريق النجمة‬ ‫يقابل فريق التحدي ويف ملعب طرابلس الدويل‬ ‫فريق الوحدة يلتقي فريق االتحاد ‪.‬فيما سيكون‬ ‫الحوار يف المجموعة األوىل بداية من يوم السبت‬ ‫المقبل بإقامة مباراتين يف ملعب شهداء بنينة‬ ‫فريق النصر يواجه فريق األخضر‪ ،‬ويف ملعب‬ ‫سرت فريق خليج سرت يستضيف فريق الهالل ‪،‬‬ ‫وتختتم هذه الجولة الخامسة يوم األحد القادم‬ ‫يف ملعب الزقوزي بطرابلس عندما يستقبل فريق‬

‫الترسانة فريق السويحيل ‪ ،‬ويف ملعب طرابلس‬ ‫ال��دويل يلتقي فريق المدينة مع فريق األهيل‬ ‫بطرابلس يف قمة منتظرة لهذا األسبو ‪.‬‬ ‫الترتيب العام لفرق الدوري بعد‬ ‫األسبوع الرابع‬ ‫• المجموعة األوىل ‪:‬‬ ‫يف هذه المجموعة يتصدر فريق المدينة ب‪8‬‬ ‫نقاط ‪،‬ويليه فريق األهيل طرابلس ب‪ 7‬نقاط‬ ‫وله لقاء مؤجل مع الترسانة ‪.‬‬ ‫ث��م السويحيل ‪ 6‬نقاط ‪،‬وال��ه�لال ‪ 5‬نقاط‬ ‫والنصر ‪ 5‬نقاط ‪،‬وخليج س��رت نقطتين ‪،‬ثم‬ ‫يأتي الترسانة بنقطة واح��دة ول��ه لقاء يقام‬ ‫يوم الثالثاء ‪،‬ويف الترتيب األخير فريق األخضر‬ ‫بنقطة واحدة ‪.‬‬ ‫المجموعة الثانية ‪:‬‬ ‫يف هذه المجموعة يتصدر فريق األهيل بنغازي‬ ‫برصيد ‪ 10‬نقاط ‪ ،‬ويف الترتيب الثاني يأتي‬ ‫دارنس ب‪ 8‬نقاط ‪.‬ثم االتحاد ‪ 7‬نقاط ‪ ،‬واألولمبي‬ ‫‪ 5‬نقاط‪ ،‬والنجمة ‪ 4‬نقاط‪ ،‬و الشط ‪ 4‬نقاط‪،‬‬ ‫والتحدي ‪ 3‬نقاط ‪.‬ويف آخر الترتيب يأتي فريق‬

‫االتحاد اإلفريقي يحدد مشاركة الفرق‬ ‫الليبية يف بطوالته‬ ‫حدد االتحاد اإلفريقي‬ ‫ل��ك��رة ال��ق��دم " ال��ك��اف"‬ ‫مشاركة الفرق الليبية يف‬ ‫بطولتي رابطة األبطال‬ ‫وك��أس االح��اد اإلفريقي‬ ‫ب��ع��دد ف��ري��ق واح���د لكل‬ ‫بطولة ‪ .‬جاء ذلك يف رسالة بعث بها االتحاد اإلفريقي ردا‬ ‫عىل رسالة االتحاد العام الليبي بشأن السماح للفرق الليبية‬ ‫بالمشاركة خالل سنة ‪ 2014‬بعدد فريقين يف كل البطوالت‬ ‫التي ينظمها االتحاد اإلفريقي " الكاف "‪ .‬وعلل االتحاد‬ ‫اإلفريقي يف رسالته أن السبب الرئيسى يتوقف عىل‬ ‫تصنيف الدولة والذي يتم تحديثه سنويا بناء عىل أداء‬ ‫األندية المشاركة يف كل مسابقة ‪ ،‬حيث أن ليبيا ليست‬ ‫من ضمن الـ (‪ )12‬األوائل يف تصنيف االتحاد اإلفريقي‬ ‫فإن االتحاد الليبي لكرة القدم مسموح له بنادي واحد‬ ‫يمثله يف كل مسابقة ‪.‬‬

‫فرح يف بيت هيثم‬ ‫ازدان بيت الصديق العزيز " هيثم القريقني"‬ ‫بقدوم مولودته الجديدة ‪ ،‬والتي اختار لها من‬ ‫األسماء " فرح " لتؤنس شقيقها " عبد الله" ألف ‪..‬‬ ‫ألف مبروك ‪ ،‬وأقر الله أعين والديها ‪ ،‬وجعلها من‬ ‫حافظات كتابه الكريم ‪.‬‬ ‫عبد الرزاق إدريس – خالد القاضي‬

‫الوحدة ‪ 3‬نقاط ‪.‬‬ ‫لغة األرقام تتحدث عن أربعة‬ ‫أسابيع من عمر دوري الكرة‬ ‫•‪ 31‬مباراة أقيمت يف ‪ 8‬مالعب مختلفة ‪.‬‬ ‫• ‪ 20‬مباراة انتهت بالفوز و‪ 11‬مباراة تعادل ‪.‬‬ ‫• ‪ 74‬هدف ًا سجلت منها ‪ 11‬هدف ًا بركالت‬ ‫الترجيح ‪.‬‬ ‫• ركلتا جزاء فقط لم تترجم إىل أهداف من‬

‫منتخب الشباب يستعد لالستحقاقات الدولية القادمة‬ ‫ذك���رت م��ص��ادر‬ ‫قريبة من االتحاد‬ ‫العام لكرة القدم‬ ‫بأن االتحاد يسعى‬ ‫الس��ت��ض��اف��ة ث�لاث‬ ‫منتخبات عربية‬ ‫وإفريقية للتباري‬ ‫م��ع منتخب تحت‬ ‫‪ 19‬س���ن���ة خ�ل�ال‬ ‫ال��ن��ص��ف ال��ث��ان��ي‬ ‫م��ن شهر نوفمبر‬ ‫المقبل ‪.‬ويَحْ رص‬ ‫ُ‬ ‫القائمون عىل هذا‬ ‫المنتخب عىل منح دفعة معنوية لهؤالء‬ ‫الشباب باللعب أمام الجماهير الليبية ‪،‬‬ ‫خاصة بعد النتيجة الط ّيبة التي حققوها‬ ‫يف دورة ألعاب المتوسط بمرسين التركية‬ ‫وحصولهم عىل الترتيب الرابع ‪.‬‬ ‫وتجدر اإلشارة إىل أن إدارة هذا المنتخب‬ ‫أقامت معسكرين خارجيين األول كان‬ ‫يف بولندا والثاني مؤخرا يف تونس ‪،‬‬

‫بين ‪ 13‬ركلة احتسبها الحكام ‪.‬‬ ‫• ‪ 12‬العب ًا تم طردهم يف المباريات بالبطاقة‬ ‫الحمراء ‪.‬‬ ‫• مدربان أب ِعدا من الملعب وكالهما واحد من‬ ‫صربيا والثاني من مصر ‪.‬‬ ‫• ‪ 36‬العب ًا نجح كل منهم من تسجيل هدف‬ ‫وحيد يف المسابقة ‪.‬‬ ‫• ‪ 8‬العبين سجل كل منهم هدفين ‪.‬‬ ‫• ‪ 3‬العبين نجحوا من تسجيل ‪ 3‬أهداف يف‬ ‫الرحلة ‪.‬‬ ‫• العبان فقط هم األكثر تسجيال لألهداف‬ ‫بتسجيل كل واحد منهما ‪ 4‬أهداف ‪.‬‬ ‫• ‪ 55‬العب ًا محترف ًا يف دورينا من ‪ 19‬بلد ًا‬ ‫مختلف ًا ‪.‬‬ ‫• ‪ 8‬العبين توانسة محترفين يف دورينا‬ ‫متوزعين عىل ‪ 6‬فرق مختلفة ‪.‬‬ ‫• ‪ 7‬العبين ت��واج��دوا محترفين م��ن مصر‬ ‫ومثلهم من نيجيريا يف دورينا ‪.‬‬ ‫• ‪ 13‬مدرب ًا محلي ًا أشرفوا عىل تدريبات الفرق‬ ‫منهم من غادر السباق ومنهم الزال يف الرحلة ‪.‬‬

‫• ‪ 6‬مدربين محليين فقط يواصلون الرحلة‬ ‫يف دورينا ‪.‬‬ ‫• ‪ 4‬مدربين من تونس ومثلهم من مصر‬ ‫ت��واج��دوا يف المسابقة منهم من ودع الرحلة‬ ‫ومنهم الزال يف االنتظار ‪.‬‬ ‫• ‪ 6‬مدربين من صربيا تواجدوا بقي منهم ‪3‬‬ ‫مدربين مواصلين الرحلة ‪.‬‬ ‫• مدرب واحد من إيطاليا يواصل الرحلة يف‬ ‫دورينا وم��درب واحد من البرازيل غادر السباق‬ ‫وعاد لبالده ‪.‬‬ ‫الغنودي وسادومبا يتصدران‬ ‫قائمة الهدافين‬ ‫بعد مرور أربعة أسابيع من عمر مسابقة دوري‬ ‫الكرة يتصدر ه��دايف دوري��ن��ا الالعبان "محمد‬ ‫الغنودي" من األه�لي طرابلس والزيمبابوي‬ ‫"سادومبا "من األهيل بنغازي برصيد ‪ 4‬أهداف‬ ‫لكل العب ‪ .‬ويالحقهم ثالثة العبين هم العب‬ ‫دارن��س "خليفة أب��و خطوة " والع��ب المدينة‬ ‫"محمد التيجاني" والعب األهيل بنغازي "هاشم‬ ‫بن دله" برصيد ‪ 3‬أهداف لكل العب ‪.‬‬

‫بطولة السلة العربية لألندية‬

‫األهلي بنغازي يواجه تاكابس التونسي‬ ‫تتواصل هذه األيام بمجمع سليمان الضراط وبنجاح منافسات بطولة األندية العربية لكرة‬ ‫السلة التي يستضيفها النادي األهيل بنغازي‪ .‬وستقام اليوم مباراة واحدة يلتقي فيها فريق‬ ‫األهيل بنغازي مع فريق نادي تاكابس التونسي‪.‬‬

‫فوز سلة االتحاد الليبي واألهلي بنغازي‬ ‫وتفوق فيها المنتخب عىل أندية بولندية‬ ‫وتونسية وذل��ك يف ظل سياسة االتحاد‬ ‫الليبي الجديدة التي تهدف إىل إقامة‬ ‫المعسكرات االستعدادية دائما دون النظر‬ ‫للمشاركات الخارجية ‪.‬وينتظر منتخبنا‬ ‫الوطني للشباب تحت ‪ 19‬سنة استحقاقات‬ ‫ُمه ّمة أبرزها بطولة شمال إفريقيا ‪ ،‬وكذلك‬ ‫تصفيات ك��أس إفريقيا للشباب التي‬ ‫ستنطلق يف شهر إبريل المقبل‬

‫املنتخب الوطني للتايكواندو يستعد لبطولة إفريقيا‬ ‫يواصل المنتخب الوطني للتايكواندو هذه األيام تدريباته يف معسكره الداخيل‬ ‫بقاعة نادي الشارع الغربي بطرابلس استعدادا للمشاركة يف البطولة اإلفريقية‬ ‫التي ستقام أواخر شهر نوفمبر بالعاصمة الرواندية كيغايل ‪ .‬ومن المحتمل أن يقيم‬ ‫المنتخب الوطني معسكر إعداد خارجي قبل انطالق هذه البطولة ‪.‬‬

‫ف��از فريق االتحاد الليبي لكرة السلة يف‬ ‫مباراته الثانية عىل فريق أهيل صنعاء اليمني‬ ‫بنتيجة (‪ ) 57 92-‬يف المباراة األوىل التي‬ ‫أقيمت مساء أم��س األول اإلثنين بمجمع‬ ‫" سليمان الضراط " بمدينة بنغازي ضمن‬ ‫منافسات بطولة األندية العربية لكرة السلة‬ ‫النسخة ‪ . 26‬وكان فريق االتحاد فقد مباراته‬ ‫األوىل أمام فريق زاخو العراقي بنتيجة ‪64-66‬‬ ‫ويف المباراة الثانية فاز فريق األهيل بنغازي‬ ‫عىل فريق زاخ��و العراقي بنتيجة ‪ 84‬نقطة‬ ‫مقابل ‪ 68‬نقطة‪ .‬يذكر أن نادي األهيل بنغازي‬ ‫يستضيف هذه البطولة التي يشارك فيها ستة‬ ‫فرق عربية هي " األهيل بنغازي واالتحاد من‬ ‫ليبيا ‪ ،‬وزاخو العراقي ‪ ،‬وتكايس التونسي ‪،‬‬ ‫والحمامات التونسي ‪ ،‬وأهيل صنعاء اليمني ‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫ال�سنة الثالثة االربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر‪ 2013‬ميالدية‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫ريبريي مع ميسي ورونالدو ضمن املرشحني ألفضل العبي العالم‬

‫نابولي يف امتحان صعب أمام فيورنتينا‬ ‫سيكون ام��م نادي‬ ‫ن��اب��ويل ام��ت��ح��ان يف‬ ‫غاية الصعوبة عندما‬ ‫ي��ن��زل ضيف ًا ثقي ًال‬ ‫عىل نادي فيورنتينا‬ ‫م��س��اء األرب��ع��اء عىل‬ ‫ملعب ارتيمو فرانكي‬ ‫ضمن الجولة العاشرة‬ ‫من منافسات الدوري‬ ‫اإليطايل لكرة القدم‪ .‬يدخل نادي الجنوب‬ ‫اللقاء وهو يف المركز الثاني برصيد ‪22‬‬ ‫نقطة بفارق خمس نقاط عن المتصدر‬ ‫نادي روما ‪ ،‬ويأتي من فوز عىل أرضه أمام‬ ‫نادي تورنيو بهدفين مقابل الشيء بفضل‬ ‫هديف الهداف األرجنتني هيغواين ‪.‬وتسعى‬ ‫الجماهير إىل متابعة تحقيق االنتصارات‬ ‫رغم االعتراف بصعوبة اللقاء خصوص ًا أن‬ ‫المباراة ستقام يف فلورنسا‪ ،‬ويف المقابل‬ ‫ي��دخ��ل ال��ن��ادي البنفسجي ال��ل��ق��اء بعد‬ ‫االنتصارات الثمينة التي حققها‪ ،‬خصوص ًا‬ ‫يف الجولتين الماضيتين عندما قلب‬ ‫تأخره يف الشوط األول إىل فوز عىل حامل‬

‫أعلنت صحيفة فرانس فوتبول الفرنسية‬ ‫المتخصّ صة بالتعاون مع اال ّت��ح��اد ال��دويل‬ ‫لكرة القدم (الفيفا) يوم أمس الثالثاء عن‬ ‫الالئحة المختصرة التي تتض ّمن أسماء ‪23‬‬ ‫العب ًا ّ‬ ‫مرشح ًا لنيل جائزة الكرة الذهبية التي‬ ‫تُمنح ّ‬ ‫كل عام ألفضل العب يف العالم‪.‬وكما‬ ‫جرت العادة ومن دون مفاجآت‪ ،‬جاءت األسماء‬ ‫متو ّقعة مع بروز اسم صانع األلعاب الفرنسي‬ ‫العب بايرن ميونيخ األلماني فرانك ريبيري‬ ‫بق ّوة للمنافسة عىل هذه الجائزة باإلضافة‬ ‫ّ‬ ‫للمرشحَ ين االعتياد َيين األرجنتيني ليونيل‬ ‫ميسي العب برشلونة اإلسباني‪ ،‬الذي هيمن‬ ‫عىل هذه الجائزة ألربع سنوات خلت‪ ،‬باإلضافة‬ ‫للدون البرتغايل كريستيانو رونالدو‪ ،‬نجم ريال‬ ‫مدريد اإلسباني‪ ،‬كما يبرز من ضمن األسماء‬ ‫ّ‬ ‫المرشحة العبا برشلونة تشايف وإينيستا‬ ‫اللذان سينافسان الكبار عىل الكرة الذهبية‬ ‫التي سيعلن اسم الفائز بها يوم ‪ 13‬يناير‬ ‫المقبل يف حفل خاص بالفيفا‪.‬‬ ‫أما ريبيري‪ ،‬الفائز بجائزة أفضل العب‬ ‫يف أوروب���ا‪ ،‬وال���ذي يعتبر ال��م� ّ‬ ‫�رش��ح األوف��ر‬ ‫حظ ًا للفوز بالكرة الذهبية هذا العام بعد‬ ‫أن ح ّقق ثالثية تاريخية مع فريقه بايرن‬ ‫ميونيخ بفوزه ببطولتي ال��دوري والكأس‬ ‫المح ّليتين‪ ،‬باإلضافة لدوري أبطال أوروبا‬

‫الموسم المنصرم‪ ،‬فهو الفرنسي الوحيد يف‬ ‫هذه الالئحة‪.‬وحصل بايرن ميونيخ األلماني‬ ‫عىل حصّ ة األسد من الترشيحات‪ ،‬بعد تسمية‬ ‫‪ 6‬من العبيه للجائزة‪ ،‬بينما كان لبرشلونة‬ ‫اإلسباني أربعة ّ‬ ‫مرشحين‪ ،‬وثالثة من نصيب‬ ‫فريق باريس سان جيرمان الفرنسي‪.‬كما كشف‬ ‫االتحاد الدويل عن الئحة بأسماء ‪ 10‬مدربين‬ ‫يتنافسون ع�لى ج��ائ��زة األف��ض��ل يف العالم‬ ‫بينهم م��درب ري��ال مدريد الحايل اإليطايل‬ ‫كارلو أنشيلوتي الذي قاد باريس سان جيرمان‬ ‫إىل لقب ال��دوري الفرنسي‪ ،‬والسير المعتزل‬ ‫اليكس فيرغوسون الربان السابق واألسطوري‬ ‫لسفينة مانشستر يونايتد اإلنكليزي منذ‬ ‫‪.1986‬‬ ‫يذكر أن االستفتاء عىل منح الجوائز يتم‬ ‫بمشاركة قادة ومدربي المنتخبات الوطنية‬ ‫المنضوية ت��ح��ت ل���واء االت��ح��اد ال���دويل‪،‬‬ ‫باإلضافة إىل صحافيين دوليين‪ ،‬وسوف يعلن‬ ‫الفيفا وفرانس فوتبول بنا ًء عىل التصويت‬ ‫ّ‬ ‫المرشحين الثالثة النهائيين الذين‬ ‫أسماء‬ ‫سيستم ّرون يف ال��ص��راع لحسم لقب أفضل‬ ‫الع��ب‪ ،‬ي��وم ‪ 9‬ديسمبر المقبل‪.‬والالعبون‬ ‫الـ ‪ 23‬هم‪ :‬الويلزي غاريث بايل (ريال مدريد‬ ‫اإلسباني)‪ ،‬األوروغوياني إدينسون كافاني‬ ‫(باريس سان جيرمان الفرنسي)‪ ،‬الكولومبي‬

‫الفيفا ‪ :‬حظ "الشارقة" تخلى عن اليابان‬ ‫قال االتحاد الدويل لكرة القدم "الفيفا"‬ ‫عبر موقعه الرسمي ‪ ،‬أن الحظ الذي وقف‬ ‫إىل ج��وار المنتخب الياباني ط��وال الدور‬ ‫األول من بطولة كأس العالم للناشئين‪،‬‬ ‫التي خاض فيها مبارياته بإمارة الشارقة‬ ‫بدولة اإلم��ارات ‪ ،‬تخىل عنه يف دور(‪.)16‬‬ ‫وأوضح " الفيفا" أن المنتخب الياباني كان‬ ‫الوحيد من بين المنتخبات التي خاضت‬ ‫مباريات دور(‪ )16‬حتى اآلن الذي لم يغير‬ ‫ملعبه الذي شهد فوزه يف كل مباريات الدور‬ ‫األول بالبطولة ‪ ،‬لكنه لم يستمر يف جلب‬ ‫الحظ له أم��ام المنتخب السويدي الذي‬ ‫خطف منه بطاقة التأهل لدور الثمانية‬ ‫بعد ف��وزه عليه بهدفين لهدف‪.‬وخاض‬ ‫المنتخب السويدي مبارياته يف الدور األول‬ ‫بمدينة العين ‪ ،‬التي سيعود إليها مجدد ًا‬ ‫لخوض مباراة دور الثمانية‪.‬‬

‫راداميل فالكاو (موناكو الفرنسي)‪ ،‬البلجيكي‬ ‫إدين ه��ازار (تشلسي اإلنكليزي)‪ ،‬السويدي‬ ‫زالتان إبراهيموفيتش (باريس سان جيرمان‬ ‫ال��ف��رن��س��ي)‪ ،‬اإلس��ب��ان��ي أن��دري��س إينيستا‬ ‫(برشلونة اإلسباني)‪ ،‬األلماني فيليب الم‬ ‫(بايرن ميونيخ األلماني)‪ ،‬البولندي روبرت‬ ‫ليفاندوفسكي (بوروسيا دورتموند األلماني)‬ ‫األرج��ن��ت��ي��ن��ي ل��ي��ون��ي��ل ميسي (ب��رش��ل��ون��ة‬ ‫اإلس��ب��ان��ي)‪ ،‬األلماني توماس مولر (بايرن‬ ‫ميونيخ األلماني)‪ ،‬األلماني مانويل نيوير‬ ‫(بايرن ميونيخ األلماني)‪ ،‬البرازييل نيمار‬ ‫(برشلونة اإلسباني)‪ ،‬األلماني مسعود أوزيل‬ ‫(آرسنال اإلنكليزي)‪ ،‬اإليطايل أندريا بيرلو‬ ‫(يوفنتوس اإلي��ط��ايل)‪ ،‬الفرنسي فرانك‬ ‫ريبيري (بايرن ميونيخ األلماني)‪ ،‬الهولندي‬ ‫أري��ي��ن روب���ن (ب��اي��رن ميونيخ األل��م��ان��ي)‪،‬‬ ‫البرتغايل كريستيانو رونالدو (ري��ال مدريد‬ ‫اإلسباني)‪ ،‬األلماني باستيان شفاينشتايغر‬ ‫(ب��اي��رن ميونيخ األل��م��ان��ي)‪ ،‬األوروغ��وي��ان��ي‬ ‫لويس سواريز (ليفربول اإلنكليزي)‪ ،‬البرازييل‬ ‫تياغو سيلفا (باريس سان جيرمان الفرنسي)‪،‬‬ ‫اإلي��ف��واري ي��اي��ا ت��وري��ه (مانشستر سيتي‬ ‫اإلنكليزي)‪ ،‬الهولندي روب��ن ف��ان بيرسي‬ ‫(مانشسر يونايتد اإلنكليزي)‪ ،‬اإلسباني تشايف‬ ‫(برشلونة اإلسباني)‪.‬‬

‫‪12‬‬

‫اللقب نادي اليوفنتوس بأربعة أهداف‬ ‫مقابل هدفين ‪ ،‬بفضل ثالثية المهاجم‬ ‫جوسيبي روس��ي‪ ،‬كما تغلب خ��ارج الديار‬ ‫عىل مضيفه نادي كييفو بهدفين مقابل‬ ‫ه��دف ‪ ،‬ويحتل الفيوال المركز الخامس‬ ‫برصيد ‪ 18‬نقطة ‪ .‬ويف لقاء آخريستقبل‬ ‫ن��ادي الميالن ضيفه ن��ادي التسيو عىل‬ ‫ملعب السان سيرو ضمن الجولة العاشرة‬ ‫من منافسات الدوري اإليطايل لكرة القدم‪،‬‬ ‫يدخل الروسونيري اللقاء بعد الهزيمة التي‬ ‫تلقاها يف الجولة الماضية أمام بارما عىل‬ ‫ملعب اينيو تاريني بثالثة أهداف مقابل‬ ‫هدفين ‪ ،‬ويملك الميالن ‪ 11‬نقطة يف‬ ‫المركز العاشر ‪.‬‬

‫ليفربول ينافس‬ ‫توتنهام على ضم‬ ‫"محمد صالح"‬ ‫كشفت صحيفة "دييل ميل" البريطانية ‪ ،‬عن دخول نادي ليفربول اإلنجليزي يف منافسة مع توتنهام‬ ‫للظفر بخدمات الجناح المصري محمد صالح العب بازل السويسري‪.‬وأشارت الصحيفة إىل أن تألق صالح مع‬ ‫منتخب بالده يف تصفيات كأس العالم وناديه يف دوري أبطال أوروبا خاصة مباراته أمام تشيلسي ‪ ،‬جعله‬ ‫هدف ًا للعديد من األندية األوربية‪.‬وكان فيالس بواس المدير الفني لتوتنهام قد أكد يف وقت سابق أنه‬ ‫يراقب تطور مستوى صالح ‪ ،‬وأن ناديه بازل طلب الحصول ‪ 15‬مليون إسترليني لالستغناء عن خدماته‪.‬‬ ‫يذكر أن صالح يرتبط بعقد مع نادي بازل السويسري ‪ ،‬حتى صيف ‪.2016‬‬

‫بوملرقة ومرسلي أحسن رياضيني جزائريني يف نصف قرن‬

‫اختارت اللجنة األولمبية الجزائرية ك ًال من حسيبة‬ ‫بولمرقة ونور الدين مرسيل كأحسن رياضيين يف البالد‬ ‫عىل مدى السنوات الخمسين األخيرة‪.‬وكانت بولمرقة‬ ‫قد أه��دت بالدها أ ّول ميدالية ذهبية يف األلعاب‬ ‫األولمبية‪ ،‬عندما ت ّوجت بذهبية سباق ‪ 1500‬متر يف‬ ‫أولمبياد برشلونة عام ‪ ،1992‬كما ت ّوجت بلقب بطولة‬ ‫العالم م ّرتين عامي ‪ 1991‬و‪.1995‬أم��ا مرسيل فت ّوج‬ ‫باللقب األولمبي لسباق ‪ 1500‬يف دورة أتالنتا ‪،1996‬‬ ‫كما أحرز اللقب العالمي ثالث م ّرات يف أعوام ‪1991‬‬ ‫و‪ 1993‬و‪ 1995‬إىل جانب تحطيم عدّة أرقام قياسية‪.‬‬

‫فرنسا تنظم بطولة العالم لكرة اليد ‪2017‬‬ ‫منحت الجمعية العمومية لالتحاد الدويل لكرة اليد اإلثنين‬ ‫الماضي يف اجتماعها بالعاصمة القطرية الدوحة حق استضافة‬ ‫بطولة العالم لكرة اليد للرجال عام ‪ 2017‬إىل فرنسا‪ ،‬و‪ 2019‬إىل‬ ‫ألمانيا والدنمارك مع ًا‪ ،‬كما منحت اليابان تنظيم بطولة السيدات‬ ‫عام ‪.2019‬وتقام النسخة المقبلة من مونديال اليد مطلع عام‬ ‫‪ 2015‬يف الدوحة بالذات‪ ،‬بعد أن احتضنت إسبانيا الدورة األخيرة‬ ‫يف وقت سابق من العام الحايل‪.‬وهي المرة األوىل التي تمنح فيها‬ ‫استضافة هذه البطولة إىل ملف مشترك بين دولتين‪ ،‬بعد أن فاز‬ ‫الملف األلماني‪-‬الدنماركي عىل ملفي بولندا‪ ،‬والنرويج‪-‬سلوفاكيا‪.‬‬ ‫وعقدت الجمعية العمومية لالتحاد الدويل لكرة اليد اجتماعاتها‬ ‫يف الدوحة عىل مدار ثالثة أيام‪ ،‬وشهدت إعادة انتخاب المصري‬ ‫حسن مصطفى رئيسا له بواقع ‪ 150‬صوتا من أصل ‪ ،163‬كما‬ ‫قررت الجمعية العمومية قبول عضوية أعضاء جدد إىل االتحاد‬ ‫ليصبح عدد أعضائه ‪ 199‬عضو ًا‪ ،‬ومن أبرز المنضمين دولة جنوب‬ ‫السودان وبوتان وبروناي وكمبوديا وغوام وجزر مرشال‪.‬‬


‫الريا�ضة‬

‫العدد (‪)300‬‬

‫اليوفنتوس يستقبل كاتانيا يف مهمة ليست بالسهلة‬ ‫يستضيف ح��ام��ل اللقب‬ ‫ن���ادي اليوفنتوس ضيفه‬ ‫ن��ادي كاتاتيا مساء اليوم‬ ‫األرب��ع��اء عىل ملعب اليويف‬ ‫أرينا ضمن الجولة العاشرة‬ ‫م���ن م��ن��اف��س��ات ال�����دوري‬ ‫اإليطايل لكرة القدم ‪.،‬يدخل‬ ‫البيانكونيري اللقاء وهو‬ ‫يف ال��م��رك��ز ال��ث��ال��ث برصيد‬ ‫‪ 22‬نقطة ب��ف��ارق األه��داف‬ ‫عن الثاني نابويل وبفارق ‪5‬‬ ‫نقاط عن المتصدر نادي روما‬ ‫‪ ،‬وتأتي السيدة العجوز بعد‬ ‫الفوز يف الجولة الماضية‬ ‫عىل جنوى بهدفين مقابل‬ ‫الشيء ‪.‬وسيغيب عن اليويف‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫الظهير األيمن السويسري‬ ‫ليشتيشتاينر وال��م��ه��اج��م‬ ‫ال��م��ون��ت��ي��ن��ي��غ��ري م��ي��رك��و‬ ‫فوزينتش وفابيو كوالياريال‬ ‫ب��داع��ي اإلص��اب��ة ‪ ،‬وي��أم��ل‬ ‫ال��م��دي��ر ال��ف��ن��ي أن��ط��ون��ي��و‬ ‫ك��ون��ت��ي م��واص��ل��ة تحقيق‬ ‫االنتصارات لشد الخناق عىل‬ ‫المتصدر ‪.‬ويف المقابل يدخل‬ ‫ال��ن��ادي ال��ق��ادم م����ن جزيرة‬ ‫صقيلة كاتانيا بعد التعادل‬ ‫السلبي من دون أهداف أمام‬ ‫نادي ساسولو الصاعد حديث ًا‬ ‫إىل دوري األض��واء ‪ ،‬ويملك‬ ‫الفريق الزائر ‪ 6‬نقاط ويحتل‬ ‫المركز السابع عشر ‪.‬‬

‫مالعب الربازيل جاهزة يف "املونديال" املقبل‬ ‫أ ّكد وزير الرياضة البرازييل الدو ريبيلو‬ ‫أن المالعب الـ‪ 12‬ـ التي ستحتضن نهائيات‬ ‫كأس العالم التي تستضيفها ب�لاده عام‬ ‫‪ 2014‬ـ ستس ّلم يف الموعد المح ّدد‪.‬وقال‬ ‫ريبيلو يف مؤتمر صحايف يف ساو باولو‪:‬‬ ‫"نحن واثقون من أننا سنس ّلم المالعب‬ ‫يف الوقت المح ّدد‪ .‬لسنا ّ‬ ‫متأخرين كثير ًا"‪.‬‬ ‫وأدخل وزير الرياضة البرازييل ملعب "أرينا‬ ‫بانتانال دي كويابا" يف عاصمة والية‬ ‫ماتو غروسو‪ ،‬ضمن المالعب التي ستس ّلم‬ ‫يف الموعد‪ ،‬مؤ ّكد ًا أن "التو ّقعات كانت‬ ‫تشير إىل انتهاء األشغال يف ديسمبر عىل‬

‫مدرب البرتغال ‪:‬‬

‫بالوتيلي يتعرض لحادثة سري‬

‫أعلنت صحيفة الجازيتا ديلو سبورت اإليطالية أن مهاجم نادي ميالن ماريو بالوتييل‬ ‫تعرض لحادثة سير اإلثنين يف الطريق الرابطة بين مركز تدريب النادي اللومباردي وبيته‬ ‫الكائن يف بريشيا‪.‬ومع ذلك فإن الصحيفة اإليطالية أشارت إىل أن حادث مهاجم ميالنو‬ ‫كان بسيطا‪ ،‬ونشير إىل أن بالوتييل يمر بفترة صعبة مع ناديه خاصة بعد مباراة برشلونة‬ ‫التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله يف دوري أبطال أوروبا األسبوع الماضي‪.‬‬

‫غ��رار اتّفاقنا مع االتّحاد ال��دويل"‪ .‬وكان‬ ‫حاكم والية ماتو غروسو سيلفال باربوزا‬ ‫أ ّكد قبل أسبوع أن ملعب مدينته لن يكون‬ ‫جاهز ًا يف نهاية العام الحايل‪ ،‬مشير ًا إىل‬ ‫أن العمال بحاجة إىل مزيد من الوقت‬ ‫من أجل وضع بعض اللمسات األخيرة‪،‬‬ ‫تثبيت المقاعد‪.‬وبلغت حتى اآلن نسبة‬ ‫انتهاء األشغال يف ملعب "بانتانال" الذي‬ ‫سيستضيف ‪ 4‬مباريات يف المونديال‪،‬‬ ‫‪ 85‬بالمئة‪ ،‬واعترف الوزير أيض ًا بأن‬ ‫بعض ال ُبنى التحتية الخاصة بالنقل لن‬ ‫تكون جاهز ًة قبل بدء المونديال ولكنها‬ ‫ستس ّلم بعد انطالقته بأيام قليلة‪.‬وهي‬

‫رونالدو أصبح أكثر نضجا وخربة‬

‫الفيفا تحقق مع االتّحادين‬ ‫اإلنكليزي والبولندي‬ ‫أعلن االتّحاد ال��دويل لكرة القدم "الفيفا" أنه فتح تحقيق ًا ّ‬ ‫بحق‬ ‫االتّحادين اإلنكليزي والبولندي عقب األح��داث التي تس ّببت فيها‬ ‫الجماهير عىل ملعب ويمبيل عىل هامش مباراة انكلترا وبولندا يف ‪15‬‬ ‫أكتوبر الحايل ضمن الجولة األخيرة من التصفيات األوروبية المؤهّ لة‬ ‫إىل مونديال البرازيل ‪.2014‬وقامت مجموعة من الجماهير التي كانت‬ ‫المخصصة للبولنديين بإلقاء األلعاب النارية والعبوات‬ ‫يف المد ّرجات‬ ‫ّ‬ ‫الدخانية عىل أرضية الملعب‪.‬واعتقل ‪ 35‬مشجّ ع ًا بولندي ًا ومشجع ًا‬ ‫إنكليزي ًا واحد ًا‪ ،‬بينهم ‪ 16‬بحوزتهم ألعاب نارية‪.‬‬

‫أشاد مدرب المنتخب البرتغايل لكرة القدم باولو بينتو‬ ‫بفضائل نجم المنتخب وفريق ريال مدريد كريستيانو رونالدو‬ ‫الذي يراه حاليا "أكثر نضجا وخبرة" عن الماضي‪.‬وأعرب بينتو‬ ‫يف مقابلة مع موقع االتحاد الدويل لكرة القدم (الفيفا) عن‬ ‫ثقته يف حصول البرتغال عىل بطاقة التأهل لمونديال‬ ‫البرازيل ‪ 2014‬خالل مباراتي الملحق األوروبي أمام السويد‪،‬‬ ‫مرشحا منتخبات البرازيل وألمانيا واألرجنتين وإسبانيا للتتويج‬ ‫باللقب العالمي‪.‬ودافع المدير الفني عن "صاروخ ماديرا" بقوله‬ ‫"الي��زال كريستيانو شابا حقا‪ ،‬لكننا اآلن نتحدث عن العب‬ ‫أكثر نضجا وخبرة‪ .‬لم نختره قائدا للمنتخب بسبب أدائه فقط‬ ‫أو قدرته عىل القيادة‪ ،‬ولكن أيضا ألنه العب ينال احترام‬ ‫زمالئه"‪.‬واعتبر باولو بينتو أن جناح ري��ال مدريد ال يهتم‬ ‫بإضافة لقب إىل منتخب بالده كي يعترف به لكونه واحدا من‬ ‫أفضل العبي كرة القدم يف التاريخ‪ ،‬وضرب مثال بالعب برتغايل‬ ‫آخر‪ ،‬أوزيبيو‪ ،‬أحد أساطير اللعبة يف ستينيات القرن الماضي‪،‬‬ ‫والذي لم يحقق أيضا نجاحات مع منتخب بالده‪.‬وشدد المدرب‬ ‫بقوله ‪":‬رونالدو العب كبير سيشكل حقبة عندما يعتزل لعبة‬ ‫كرة القدم"‪.‬وبسؤاله عن حظوظ البرتغال يف التتويج بلقب‬ ‫ألمم أوروبا أو مونديال‪ ،‬قال إن حجم بالده‪ ،‬التي يقطنها ‪10.5‬‬ ‫مليون نسمة‪ ،‬تعد أقل بشكل ملحوظ عن بعض المنافسين‬ ‫الرئيسين‪ ،‬ولكنها رغم ذلك‪ ،‬حققت نتائج إيجابية للغاية‬ ‫مؤخرا‪.‬وقال يف هذا الصدد "تأهلنا لنصف نهائي أمم أوروبا‬ ‫يف عام ‪ 2000‬ويف مونديال ‪ 2006‬بألمانيا‪ ،‬وبلغنا نهائي‬ ‫أمم أوروبا يف ‪ .2004‬وبالنسبة لحجم بالدنا وعدد الالعبين‬ ‫المتاحين‪ ،‬نكون قد حققنا نتائج إيجابية‪ ،‬كانت هناك فرص‬ ‫كثيرة كنا فيها قريبين للغاية من التتويج باأللقاب"‪.‬وحلت‬ ‫البرتغال وصيفة يف المجموعة السادسة بفارق نقطة وحيدة‬ ‫عن روسيا‪ ،‬لتفشل يف خطف البطاقة المباشرة للمونديال‪،‬‬ ‫لتواجه السويد التي حلت أيضا وصيفة يف مجموعتها الثالثة‬ ‫خلف ألمانيا‪.‬وستقام مباراة الذهاب يف ‪ 15‬نوفمبر بالبرتغال‬ ‫قبل أن تستضيف السويد لقاء العودة يف ‪ 19‬من الشهر نفسه‪.‬‬

‫‪13‬‬

‫ح��ال��ة مدينة م��ان��اوس عاصمة والي��ة‬ ‫األم��ازون وق��ال وزي��ر الرياضة البرازييل‬ ‫يف هذا الصدد‪" :‬حالة ماناوس استثناء"‪.‬‬ ‫وال يعتقد ريبيلو أن المونديال ـ الذي‬ ‫سينطلق يف ‪ 12‬يونيو يف ساو باولو ـ‬ ‫سيتأ ّثر بالمظاهرات الكبيرة مثل التي‬ ‫شهدتها ك��أس ال��ق��ارات األ خ��ي��رة عندما‬ ‫نزلت فئة من الشعب البرازييل إىل الشارع‬ ‫لالحتجاج عىل ارتفاع أسعار النقل العام‬ ‫والنفقات الكبيرة ج ّد ًا لتنظيم مونديال‬ ‫‪ 2014‬وكأس القارات‪ ،‬يف وقت تهمل فيه‬ ‫تهم المواطن العادي مثل‬ ‫المسائل التي ّ‬ ‫الصحّ ة والتعليم‪.‬‬


‫المنوعة‬

‫العدد (‪) 300‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪ 25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ناسا تطلق مسباراً لسرب أغوار الغالف الجوي للمريخ‬ ‫تستعد وكالة الفضاء األميركية ناسا في الثامن‬ ‫عشر نوفمبر إلطالق المسبار الفضائي مافن الذي‬ ‫سيتجه إلى كوكب المريخ حيث سيدرس األسباب‬ ‫التي أدت إلى اختفاء الغالف الجوي للكوكب األحمر‪.‬‬ ‫وسيدور المسبار في مدار المريخ لدراسة الغالف‬ ‫الجوي األعلى وطبقة اإليونوسفير (أو الغالف‬ ‫األي��ون��ي) إضافة إل��ى التفاعالت التي تجري مع‬ ‫اشعة الشمس والعواصف الشمسية‪ ،‬بحسب ما‬ ‫قال مسؤولون في المهمة في مؤتمر صحفي عقد‬ ‫الثالثاء‪.‬‬ ‫وقال بروس جاكوسكي العالم المتخصص في‬ ‫الكواكب في جامعة كولورادو والمسؤول العلمي عن‬ ‫المهمة‪" :‬سيساعدنا المسبار مافن على فهم التاريخ‬ ‫المناخي لكوكب المريخ‪ ،‬وهذا األمر متصل بشكل‬ ‫وثيق بتاريخ الحياة عليه"‪.‬‬ ‫وق��ال جون غرانسفيلد نائب مدير وكالة ناسا‬ ‫والمسؤول عن الرحالت العلمية‪" :‬إن مهمة مافن هي‬ ‫خطوة مهمة على طريق فهم البيئة المريخية في‬ ‫الماضي والحاضر"‪.‬‬ ‫وكان كوكب المريخ فيما مضى ذا غالف جوي‬ ‫أكثر كثافة مما هو عليه اآلن‪ ،‬ما سمح بوجود‬ ‫المياه السائلة على سطحه‪ ،‬لكن تغير ًا مناخي ًا طرأ‬ ‫على الكوكب أطاح بغالفه الجوي‪ ،‬بحسب ما يعتقد‬ ‫العلماء‪.‬‬

‫ومن شأن األبحاث التي سيقوم بها مافن أن‬ ‫توضح أثر تبدد الغالف الجوي للمريخ على سطحه‪.‬‬ ‫وسيطلق المسبار ال��ذي يبلغ وزن��ه ‪ 2,45‬طن ًا‬ ‫على متن ص��اروخ من ط��راز أطلس‪ -5‬من قاعدة‬ ‫كاب كانافيرال في فلوريدا عند الساعة ‪ 17,28‬ت‪.‬غ‪.‬‬ ‫من يوم الثامن عشر من نوفمبر‪ ،‬وتستمر مهمته‬ ‫عام ًا كام ًال‪ .‬ومن المتوقع أن يدخل المسبار إلى مدار‬ ‫المريخ في سبتمبر من العام المقبل‪.‬‬

‫‪14‬‬

‫تفكيك شبكة من الشركات متهمة بالتهرب من‬ ‫دفع ضرائب بقيمة ‪ 50‬مليون يورو يف رومانيا‬

‫بعد ذلك يعمل على مدى خمسة أسابيع على‬ ‫ضبط أجهزته‪ ،‬قبل أن يسبح في مدار بيضاوي حول‬ ‫المريخ يتيح له جمع معلومات من ارتفاعات مختلفة‬ ‫عن السطح تتراوح بين ‪ 150‬وستة آالف كيلومتر‪.‬‬ ‫وت��ع��د ه��ذه المهمة الثانية ضمن برنامج‬ ‫"سكاوت" األمريكي الذي يتضمن مشاريع منخفضة‬ ‫الكلفة نسبي ًا لدراسة المريخ‪ ،‬وال تتجاوز تكاليف هذا‬ ‫المسبار ‪ 500‬مليون دوالر‪.‬‬

‫فككت النيابة العامة‬ ‫لمكافحة ال��ف��س��اد في‬ ‫روم��ان��ي��ا (دي إن إي��ه)‬ ‫شبكة مؤلفة م��ن نحو‬ ‫م��ائ��ة ش��رك��ة أجنبية‬ ‫ورومانية متهمة بالتهرب‬ ‫من دف��ع ضرائب بقيمة‬ ‫‪ 50‬مليون يورو بمساعدة‬ ‫م��وظ��ف��ي��ن حكوميين‬ ‫وسيناتور‪.‬‬ ‫ووج��ه��ت ال��ت��ه��م في‬ ‫إط��ار هذه القضية لنحو‬ ‫‪ 50‬شخص ًا وق��د نفذت‬ ‫العملية في ظل تسجيل‬ ‫عائدات ضريبية أدنى من المتوقع في ميزانية‬ ‫العام ‪ .2013‬وجاء في بيان صادر عن النيابة العامة‬ ‫لمكافحة الفساد في رومانيا أن التحقيق شمل‬ ‫نشاطات أكثر من ‪ 100‬شركة أجنبية ورومانية وأن‬ ‫األشخاص المتهمين هم مديرو الشركات ومحامون‬ ‫ومحاسبون وموظفون في وزارة المالية‪ .‬وكانت‬ ‫هذه الشركات المتخصصة في تجارة اللحوم تخفي‬ ‫جزء ًا من عائداتها على الدولة بمساعدة خصوص ًا‬

‫السيناتور االشتراكي الديمقراطي نيكوالي بادالو‬ ‫والمدعية العامة أنغيال نيكوالي رئيسة مكتب‬ ‫العالقات الدولية في النيابة العامة‪.‬‬ ‫وبصورة إجمالية‪ ،‬تشكل األم��وال التي يتم‬ ‫التهرب من دفعها كضرائب حوالي ربع إجمالي الناتج‬ ‫المحلي في رومانيا‪ ،‬بحسب معطيات حكومية من‬ ‫العام ‪.2012‬وق��د كشف النقاب عن عدة عمليات‬ ‫احتيال مالي في رومانيا تورطت فيها أجهزة‬ ‫حكومية‪.‬‬

‫السلطات العراقية تتلف ‪ 50‬ألف لعبة أطفال تحرض على العنف‬ ‫اتلفت السلطات العراقية االثنين الماضي ‪ 50‬ألف‬ ‫لعبة أطفال على شكل أسلحة بينها بنادق ومسدسات‬ ‫وقذائف وقنابل يدوية‪ ،‬في حملة للقضاء على هذه‬ ‫الظاهرة التي تحرض األطفال على العنف‪.‬‬ ‫وأش��رف مسؤولون من مديرية مكافحة الجريمة‬ ‫االقتصادية ووزارة التجارة على تلف هذه القطع التي‬ ‫تمت مصادرتها من التجار‪ ،‬في ساحة تابعة لمعرض بغداد‬ ‫الدولي وتناوبت على سحقها عدة آليات ثقيلة‪.‬‬ ‫وتأتي الحملة بعد إقرار مجلس النواب لقانون يحظر‬

‫العثور على طفل مخبأ يف صندوق سيارة‬ ‫عُ ��ث��ر على طفل صغير وض��ع منذ‬ ‫والدت��ه في صندوق سيارة ول��م يتلق‬ ‫العناية الالزمة في حادثة أثارت ضجة‬ ‫في فرنسا وأوقف في إطارها الوالدان‪.‬‬ ‫وه��ذه الفتاة الصغيرة التي ي��راوح‬ ‫عمرها بين ‪ 15‬و ‪ 23‬شهر ًا تعاني "نقص ًا‬ ‫شديد ًا" في النمو على صعيد الطول‬ ‫والحجم والوزن وقدراتها الحركية‪ ،‬وهي‬ ‫ق��د وج��دت ع��اري��ة ف��ي ص��ن��دوق سيارة‬ ‫والديها ومصابة بتجفاف وحمى‪.‬‬ ‫وكانت الوالدة قد جلبت سيارتها إلى‬ ‫مرآب إلصالح السيارات في وسط فرنسا‪،‬‬ ‫عندما سمع الميكانيكي "ضجة غريبة‬ ‫تشبه الصراخ"‪ .‬ففتح الصندوق وعثر‬ ‫على الفتاة‪.‬‬ ‫وقد أوقف الوالدان وهما امرأة في‬ ‫الخامسة واألربعين ورجل في األربعين‬ ‫من العمر ومثال أمام محكمة في منطقة‬ ‫بريف‪ ،‬ووجهت إليهما تهمة حرمان‬

‫الفتاة من العناية والطعام وتعريضها‬ ‫للعنف‪ ،‬وقد أطلق سراحهما لكنهما تحت‬ ‫المراقبة القضائية‪.‬‬ ‫وص��رح��ت ال��وال��دة للمحققين أنها‬ ‫أنجبت طفلتها لوحدها ولم تخبر شريكها‬ ‫الذي أكد بدوره أنه يجهل وجودها‪.‬‬ ‫ويواجه الشريكان عقوبة سجن قد‬ ‫تصل إل��ى ‪ 10‬س��ن��وات‪ ،‬ولهما ثالثة‬ ‫أطفال آخرين هما فتاة في الرابعة‬ ‫وصبيان في العاشرة والتاسعة يرتادون‬ ‫المدرسة ويعيشون حياة طبيعية‪ ،‬وهم‬ ‫قد سلموا للخدمات االجتماعية‪.‬‬ ‫والوالدة فرنسية من أصل برتغالي‬ ‫وهي عاطلة عن العمل‪،.‬أما الوالد فهو‬ ‫برتغالي يعمل في قطاع البناء عاطل‬ ‫عن العمل أيض ًا‪ ،‬وهو كان في حالة سكر‬ ‫شديد عند توقيفه واضطر المحققون‬ ‫إلى انتظاره ليصحو من ثمله الستجوابه‬ ‫في اليوم التالي‪.‬‬

‫ارتفاع عدد قتلى عاصفة حملت رياحاً وأمطاراً إىل شمال أوروبا‬ ‫هبت ري��اح قوية على شمال أوروب��ا‬ ‫اإلثنين الماضي وأسفرت عن مقتل أكثر‬ ‫من ‪ 12‬شخص ًا كما تسببت في انقطاع‬ ‫الكهرباء وإلغاء مئات الرحالت الجوية‬ ‫ورحالت القطارات‪.‬‬ ‫وقتل سبعة أش��خ��اص على األق��ل‬ ‫في ألمانيا كما قتل أربعة في بريطانيا‬ ‫وقتل آخرون في هولندا والدنمرك وفرنسا‬ ‫بسبب سقوط أشجار واقتالع أسقف منازل‬ ‫وانقالب شاحنات مما أحدث فوضى في‬ ‫أجزاء كثيرة بالمنطقة‪.‬‬ ‫وف��ي ألمانيا ذك��رت وس��ائ��ل إع�لام‬ ‫ألمانية أن عددا من قادة السيارات قتلوا‬ ‫بسبب سقوط أشجار كما غرق رجل ولقيت‬ ‫امرأة تبلغ من العمر ‪ 66‬عاما حتفها عندما‬ ‫سقط حائط فوقها‪.‬‬ ‫وت��ح��رك��ت العاصفة أث��ن��اء الليل‬ ‫بسرعة رياح وصلت إلى ‪ 160‬كيلومترا‬ ‫في الساعة مخلفة أضرارا في أجزاء من‬ ‫جنوب بريطانيا قبل أن تتجه شرقا إلى‬ ‫القارة األوروبية‪ ،‬وأعلن مطار هيثرو في‬

‫لندن إلغاء ‪ 130‬رحلة جوية‪ .‬ووصلت‬ ‫س��رع��ة ال��ري��اح ف��ي ه��ول��ن��دا إل��ى ‪150‬‬ ‫كيلومترا في الساعة مما أسفر عن مقتل‬ ‫شخصين‪ .‬وحطمت االش��ج��ار س��ي��ارات‬ ‫ومنازل وأغرقت منزال عائما في قناة‬ ‫مائية بأمستردام‪ .‬وقالت الشرطة إن‬ ‫أسطح مبان اقتلعت وخلعت عدة قوارب‬ ‫عن مراسيها‪.‬‬ ‫وتسببت العاصفة في توقف حركة‬ ‫القطارات في أج��زاء كثيرة من البالد‬

‫إطالق سراح الطبيب املسؤول عن وفاة مايكل جاكسون‬ ‫أطلق سراح الطبيب كونراد موراي الذي‬ ‫حكم عليه بالسجن في العام ‪ 2011‬لمدة أربع‬ ‫سنوات في قضية وفاة مايكل جاكسون بعد‬ ‫أن أمضى سنتين خلف القضبان وذلك بفضل‬ ‫حسن سلوكه‪.‬‬ ‫وقد تم إخالء سبيل الطبيب كونراد موراي‬ ‫البالغ من العمر ‪ 60‬عاما عند الساعة ‪7,01‬‬ ‫بتوقيت غرينيتش وس��ط تدابير حمائية‬ ‫م��ش��ددة‪ ،‬وف��ق م��ا كشف ستيف وايتمور‬ ‫الناطق باسم شرطة منطقة لوس أنجليس‪.‬‬

‫وأف��اد عدة مصورين بأن الطبيب غادر‬ ‫السجن المركزي للرجال في لوس أنجليس في‬ ‫سيارة تابعة للشرطة‪.‬‬ ‫وف��ي ال��ع��ام ‪ 2011‬حكم على الطبيب‬

‫استيراد وبيع وتداول األلعاب المحرضة على العنف‪.‬‬ ‫وتصل العقوبة في القانون الذي أقر مطلع العام‬ ‫الحالي إلى الحبس ثالث سنوات وغرامة قدرها عشرة‬ ‫ماليين دينار (حوالى ثمانية آالف دوالر) للمستوردين‬ ‫والمروجين والباعة‪.‬‬ ‫وتعد هذه الحملة األول��ى من نوعها وقد أتت بعد‬ ‫انتشار هذه األلعاب بشكل واسع خصوص ًا بعد العام ‪.2003‬‬ ‫واأللعاب البالستيكية على شكل أسلحة هي األكثر‬ ‫رواج � ًا بين األطفال في عموم العراق‪ ،‬خصوص ًا فــي‬

‫األعياد والمناسبات‪.‬‬ ‫ويتعرض عدد كبير من األطفال إلى إصابات في أماكن‬ ‫حساسة في الوجه جراء اللعب بهذا النوع من األلعاب‪،‬‬ ‫وأعلنت وزارة الصحة عن إصابة نحو ‪ 500‬شخص خالل‬ ‫أيام عيد الفطر الماضي فيما انخفض هذا العدد خالل عيد‬ ‫األضحى‪ ،‬وفق ًا لمصدر في وزارة الصحة‪.‬‬ ‫وتسعى الجهات الحكومية والمنظمات المدنية الى‬ ‫محاربة العنف في العراق الذي يحصد أرواح العشرات‬ ‫بشكل شبه يومي‪.‬‬

‫كونراد موراي المتخصص في أمراض القلب‬ ‫وال��ذي كان ي��زاول مهنته في الس فيغاس‬ ‫بالسجن لمدة أربعة أعوام بتهمة القتل غير‬ ‫العمد بعد محاكمة طويلة سلطت عليها‬ ‫وسائل اإلعالم أضواءها‪.‬‬ ‫وكان نجم البوب قد توفي في ‪ 25‬يونيو‬ ‫‪ 2009‬في لوس أنجليس عن ‪ 50‬عاما إثر‬ ‫تناوله جرعة زائدة من مخدر البروبوفول الذي‬ ‫كان يستخدمه كمنوم تحت إشراف الطبيب‬ ‫موراي‪.‬‬

‫وظلت الخدمات متوقفة حتى مساء أول‬ ‫أمس اإلثنين‪ .‬وأعلن مطار سخيبهول‬ ‫بأمستردام إلغاء ‪ 50‬رحلة جوية كما أعلن‬ ‫ميناء روتردام أكثر موانئ أوروبا ازدحاما‬ ‫تأخير وصول وانطالق سفن‪.‬‬ ‫وعثرت السلطات المحلية في فرنسا‬ ‫على امرأة تبلغ من العمر ‪ 47‬عاما غارقة‬ ‫بعدما جرفتها مياه البحر في جزيرة بل‬ ‫ايل قبالة ساحل بريتاني في شمال غرب‬ ‫فرنسا حيث وصل ارتفاع األم��واج إلى‬

‫خمسة وستة أمتار‪.‬‬ ‫وهبت ري��اح فاقت سرعتها المئة‬ ‫كيلومتر في الساعة على شمال وشمال‬ ‫غرب البالد فأسقطت أشجارا وارتفعت‬ ‫أم��واج البحر كما تسببت في انقطاع‬ ‫الكهرباء عن نحو ‪ 75‬ألف منزل وفقا‬ ‫لشركة (اي‪.‬ار‪.‬دي‪.‬اف) لتوزيع الكهرباء‪.‬‬ ‫وقالت شركة الكهرباء في المملكة‬ ‫المتحدة إن الكهرباء انقطعت عن نحو‬ ‫‪ 486‬ألف عقار في بريطانيا في واحدة‬ ‫من أسوأ العواصف في انجلترا منذ عام‬ ‫‪ 1987‬التي تسببت في أضرار بلغت ‪2.2‬‬ ‫مليار جنيه استرليني بحسابات اليوم‪.‬‬ ‫وه���ب���ت ري�����اح ع��ل��ى ال��م��ن��ط��ق��ة‬ ‫اإلسكندنافية مما أدى إلى غلق جسر‬ ‫بين السويد والدانمرك وإصابة حركة‬ ‫المرور والقطارات بالشلل‪ .‬وقتل رجل‬ ‫دانمركي في مدينة جيليلجي شمالي‬ ‫العاصمة كوبنهاجن إثر انهيار حائط‬ ‫وأصيبت ام��رأة بعدما حوصرت تحت‬ ‫سقف منهار في إقليم جوتالند‪.‬‬

‫عملية انتحار يف فرنسا تودي بحياة ثالثة شبان‬ ‫لقي ثالثة شبان حتفهم في فرنسا األحد‪ ،‬بعد أن انتحر‬ ‫أحدهم وقضى اآلخران في حادث سير عندما كانا في طريقهما‬ ‫ليمنعاه من اإلقدام على فعلته‪.‬‬ ‫وكان الشاب الذي انتحر في الثانية‬ ‫والعشرين من العمر قد غادر بسيارته‬ ‫ملهى ليليا في منطقة( مارتون الغرب)‬ ‫معلنا نيته االن��ت��ح��ار بعدما أبلغته‬ ‫حبيبته بانفصالها عنه‪ ،‬بحسب ما أفاد‬ ‫مصدر قضائي أكد معلومات واردة في‬ ‫صحيفة "ال شارانت ليبر"‪.‬‬

‫وقد أخذ صديق له في الحادية والعشرين من العمر‬ ‫وقريبه في السابعة عشرة سيارة حبيبته للتوجه إلى منزله‬ ‫على بعد ‪ 9‬كيلومترات عن الملهى‪،‬‬ ‫في مسعى إلى منعه من االنتحار‪،‬‬ ‫وقد انحرفت السيارة عن مسارها في‬ ‫حادث أودى بحياة الشابين‪ ،‬وانتحر‬ ‫صديقهما بواسطة بندقية صيد‪.‬‬ ‫وقد فتح تحقيقان أولهما لتحديد‬ ‫سبب االنتحار وثانيهما لمعرفة‬ ‫مالبسات الحادث‪ ،‬وفق ما كشفت النيابة العامة‪.‬‬


‫ا�ستراحة العدد‬

‫العدد (‪) 300‬‬

‫ال�سنة الثالثة الأربعاء ‪25‬ذو احلجة ‪ 1434‬هـ املوافق ‪� 30‬أكتوبر ‪ 2013‬ميالدية‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ك‬

‫ت‬

‫ت‬

‫م‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫ت‬

‫‪ 1‬ـ فنان عربي راحل‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫ح‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫و‬

‫‪ 2‬ـ رتبة عسكرية‬

‫ش ش ش ش‬

‫ر‬

‫ش ش ش‬

‫كلمات متقاطعة‬

‫‪1‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪3‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6 5‬‬

‫‪8‬‬

‫أفقياً وعمودياً‪:‬‬

‫‪2‬‬

‫‪ 3‬ـ رسام عالمي راحل ‪ -‬تقال‬

‫‪3‬‬

‫في التليفون‬

‫‪4‬‬

‫ف‬

‫ف ف‬

‫ف ف‬

‫م‬

‫ف ف‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ا‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ع‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫ذ‬

‫‪ 4‬ـ يجمع «معكوسة»‪-‬‬ ‫متشابهان‬

‫‪5‬‬

‫‪ 5‬ـ من أجزاء اليد‪ -‬الكذب‬

‫‪6‬‬

‫‪ 6‬ـ جزيرة سورية ‪ -‬عاصفة‬

‫‪7‬‬

‫‪ 8‬ـ يحاربونه‬

‫فوتوشيكي‬

‫‪1‬‬

‫ما هي؟‬

‫أكمل توزيع األرق��ام من ‪1‬إلى ‪ 5‬على المربعات‬ ‫ملتزم ًا باإلشارات ( > ‪) < ،‬‬

‫‪5‬‬

‫ن‬

‫ر‬

‫و‬

‫ي‬

‫ب‬

‫ن‬

‫ي‬

‫ا‬

‫ن‬

‫ض‬

‫ر‬

‫ا‬ ‫ت‬

‫ل‬

‫ي‬

‫ل‬

‫فرج يومي‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حل حرف املشرتك‬

‫س‬

‫س‬

‫س‬

‫ب‬

‫غ‬

‫س‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ص‬

‫ض‬

‫ض‬

‫ض‬

‫ض‬

‫ض‬

‫د‬

‫ض‬

‫ض‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ط‬

‫ظ‬

‫ظ‬

‫ظ‬

‫ظ‬

‫ظ‬

‫ظ‬

‫ا‬

‫ظ‬

‫م‬

‫غ‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫ف‬

‫م‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫ق‬

‫غ‬

‫ا‬

‫ت‬

‫د‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫ر‬

‫‪1‬‬

‫صم‬ ‫عا‬

‫ر‬

‫م‬

‫ن‬

‫ا‬

‫ض‬

‫‪ 1‬ـ رمز رياضى‬ ‫‪ 2‬ـ راية‬ ‫‪ 3‬ـ ينتمى لبلد عربي‬ ‫‪ 4‬ـ العيون‬

‫‪2‬‬

‫‪2‬‬

‫م‬

‫م‬

‫ت ا‬

‫ا‬

‫اس ح‬

‫ا‬

‫م‬

‫ئـ‬ ‫ي‬

‫‪8‬‬

‫‪-‬‬

‫‪12‬‬ ‫‪-‬‬

‫‪8‬‬

‫ط‪4‬‬

‫ر‬

‫‪3‬‬

‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬

‫حل سودوكو األرقام‬ ‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬

‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪8‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪7‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬ ‫‪1‬‬

‫حل متاهة األرقام‬ ‫‪2‬‬ ‫‪+‬‬

‫‪+‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪+‬‬

‫=‬

‫‪4‬‬ ‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫‪x‬‬

‫‪2‬‬

‫=‬

‫‪8‬‬

‫‪8‬‬

‫‪+‬‬

‫‪4‬‬

‫=‬

‫=‬

‫=‬

‫‪3‬‬

‫=‬ ‫‪12‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪+‬‬

‫‪12‬‬

‫=‬

‫=‬

‫حل فوتوشيكي‬ ‫‪1‬‬

‫=‬

‫‪+‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬ ‫‪1‬‬ ‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2‬‬

‫‪1‬‬

‫أكمل هذه المتاهة بوضع مايناسب من أرقام وإشارات‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫‪8‬‬

‫‪1‬‬

‫متاهة األرقام‬

‫=‬

‫حل ��لكلمة الضائعة‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫سودوكو األرقام‬ ‫قم بتعبئة الفراغات باألرقام من ( ‪) 8 - 1‬بنفس شروط السودوكو‬

‫‪x‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪1‬‬

‫‪6‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫س‬

‫ل‬

‫ولة‬ ‫ةد‬

‫ك‬

‫س‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ي‬

‫مري‬ ‫بأ‬

‫ي‬

‫ا‬

‫س‬

‫م‬

‫ي‬

‫ن‬

‫ل‬ ‫ي‬

‫ل‬

‫ا‬

‫ت‬

‫كا ال‬

‫ك‬

‫ر‬

‫و‬

‫ب‬

‫ن‬

‫‪8‬‬

‫بية‬ ‫جنو‬

‫‪3‬‬

‫س‬

‫‪8‬‬ ‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪5‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫ي‬

‫‪5‬‬

‫‪7‬‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫حل الكلمات املتقاطعة‬ ‫م‬

‫‪3‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪ 1‬ـ سجايا‬ ‫‪ 2‬ـ األسم األول ألحد شعراء المعلقات‬ ‫‪ 3‬ـ دكتور‬ ‫‪ 4‬ـ من أجزاء الجسم‬

‫‪4‬‬

‫‪1‬‬

‫ي‬

‫‪2‬‬

‫‪4‬‬

‫‪6‬‬

‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫منتهي ًا بالحرف المشترك وسط الدوائر ضع المرادفات المناسبة‬ ‫لكلمات التالية‪-:‬‬

‫‪1‬‬

‫‪ = 6 + 2‬حرف موسيقي‬ ‫‪= 7 + 5 + 4‬شكل هندسي‬ ‫‪ = 1 + 2 + 3‬لالستثناء‬

‫‪3‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬

‫من أشهر الجرائد المصرية يتكون اسمها من (‪ )7‬حروف إذا أخذنا‪.‬‬

‫‪5‬‬

‫ط‬

‫ اشطب الحروف التي تالحظ تكرار ظهورها أكثر من مرة في‬‫األسطر األفقية‪ -.‬في النهاية يتبقى عدد (‪ )4‬حروف تك َّون‬ ‫كلمة السر الضائعة وهي اسم أحد األشهر الهجرية‬

‫‪ 7‬ـ عذاب ‪ -‬مس‬

‫‪8‬‬

‫‪4‬‬

‫الكلمة الضائعة‬

‫بحرية‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫‪15‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬

‫‪1‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪2‬‬ ‫‪3‬‬

‫‪4‬‬ ‫‪1‬‬ ‫‪5‬‬

‫=‬

‫‪+‬‬

‫=‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫حلول العدد ال�سابق‬

‫سلَّم الكلمات‬

‫‪3‬‬

‫‪1‬‬

‫‪5‬‬

‫‪4‬‬

‫‪2‬‬

‫ضع المرادفات المناسبة ثم اقرأ الناتج باتجاه السهم‪.‬‬

‫إحد‬ ‫ىس‬

‫‪1‬‬

‫ن‬

‫ق‬

‫‪2‬‬

‫ع‬

‫م‬

‫ر‬

‫‪3‬‬

‫ك‬

‫و‬

‫م‬

‫ي‬

‫‪4‬‬

‫ا‬

‫ل‬

‫ق‬

‫ر‬

‫‪ 1‬ـ رمز رياضى‬ ‫‪ 2‬ـ سنّ‬

‫ور ا‬ ‫لقرآ‬ ‫ن ال‬

‫ك‬ ‫ريم‬

‫ش‬

‫‪ 3‬ـ عتابي‬ ‫‪ 4‬ـ عملة عربية‬

‫‪4‬‬


‫االربعاء‬

‫‪ 25‬ذو الحجة‬

‫‪ 1434‬هـ‬

‫‪ 30‬أكتوبر‬

‫‪ 2013‬م‬

‫العدد (‪ )300‬السنة الثالثة‬

‫عدسة‪ :‬حازم تركية‬

‫مختصر مفيد‬ ‫الصديق بودوارة‬

‫(‪)1‬‬

‫مش��هد عابر صادفني وأنا أنتظر ابنتي عىل باب‬ ‫مدرس��تها‪ ،‬لكنه كان بالنس��بة يل س��يرة ذاتية‬ ‫لمواطن يعاني من غياب دولته ‪.‬‬ ‫كاملة‬ ‫ٍ‬

‫(‪)2‬‬

‫مش��هد عابر‪ ،‬لكن��ه لخص يل كم ه��و المواطن‬ ‫عاجز ومس��تاء ومحبط‪ ،‬وكم هو الطغيان سيء‬ ‫وظالم ومتعدٍ‪ ،‬خاصة عندما ال يجد من يردعه ‪،‬‬ ‫سوى حج ٍر يائس تطلقه يد عجوز واهن القوى ‪.‬‬

‫(‪)3‬‬

‫كان المش��هد لمدرس��ة بن��ات‪ ،‬وق��د تجمع عىل‬ ‫بابها بضع ش��باب انحط بهم الشباب‪ ،‬وتقزمت‬ ‫مفاهيمه��م وقيمه��م ‪،‬فيم��ا تضخم��ت فيهم‬ ‫الرداءة والسوقية واالبتذال‪.‬‬

‫(‪)4‬‬

‫ليبيا يجب أال تكون طرفا في حرب أمريكا على "اإلرهاب"‬ ‫من��ذ التوقيع ع�لى اتفاقية أوس��لو يف س��بتمبر ‪ 1993‬واإلدارة‬ ‫األمريكي��ة تس��عى جاهدة لجم��ع كلم��ة العرب وإس��رائيل عىل‬ ‫مكافح��ة ما تس��ميه أمريكا وإس��رائيل باإلره��اب قاصدة بذلك‬ ‫المقاومة الفلس��طينية واللبنانية إلس��رائيل ثم اتسع المفهوم‬ ‫ليشمل كل حركات رفض السياسة األمريكية يف المنطقة‪.‬‬ ‫واس��تطاعت أمريكا يف مارس ‪ 1996‬من عقد مؤتمر شرم الشيخ‬ ‫لمكافح��ة اإلره��اب بدعوة م��ن الرئيس المخلوع حس��ني مبارك‬ ‫وبحضور إسرائييل رس��مي إىل جانب ياسر عرفات رئيس السلطة‬ ‫الفلس��طينية ليأت��ي البيان الختام��ي للمؤتمر مطابق��ا للرغبة‬ ‫األمريكية اإلس��رائيلية وبدأت منذ ذل��ك الحين مالحقة قيادات‬ ‫حم��اس والجه��اد اإلس�لامي إىل جن��وب لبنان وارت��كاب الجيش‬ ‫اإلسرائييل لمجزرة قنا يف الجنوب اللبناني‪.‬‬ ‫وأعقب مؤتمر ش��رم الش��يخ لمكافحة اإلرهاب أو تجفيف منابع‬ ‫اإلره��اب كما عرف يف الصحافة التوقيع عىل االتفاقية العربية‬ ‫لمكافحة اإلرهاب لس��نة ‪ ،1998‬والتي جاءت لتكمل التشريعات‬ ‫واإلجراءات العربية لتتوازى مع مؤتمر شرم الشيخ‪.‬‬ ‫واس��تطاعت الواليات المتحدة عقب أحداث ‪ 11‬سبتمبر من ضم‬ ‫أغل��ب ال��دول العربية يف حربه��ا عىل اإلرهاب وش��ارك عدد منها‬ ‫يف برنام��ج أمريكا للترحيل القس��ري للمطلوبي��ن أمريكيا وفتح‬ ‫مقار س��رية للتحقيقات استعانت فيها بمحققين عرب ومسلمين‬ ‫وكانت من بي��ن تلك الدول المتعاونة ما يعرف بدول المقاومة‬ ‫مثل سوريا إىل جانب ليبيا ودول أخرى‪.‬‬ ‫ويف خض��م حرب الواليات المتحدة من��ذ إدارات كلينتون وبوش‬ ‫فأوبام��ا اندلعت الثورات العربية منطلق��ة من تونس ثم مصر‬ ‫وليبيا واليمن وس��وريا التي ال ت��زال تعاني من الموقف الدويل‬ ‫ال��ذي ال يمك��ن اعتباره داعم��ا للثورة الس��ورية وكانت مخاوف‬ ‫إس��رائيل واضحة ونضحت بها تصريحات مس��ؤوليها خاصة بعد‬ ‫ب��دء العملية السياس��ية ونجاح بع��ض التيارات اإلس�لامية يف‬ ‫االنتخاب��ات كما ه��و الحال يف تون��س ومصر ومعرف��ة العالقة‬ ‫المتين��ة بي��ن تلك التي��ارات وحركات المقاومة يف فلس��طين‪،‬‬

‫دعوة إلقامة‬ ‫صالة االستسقاء‬

‫خاصة حركة المقاومة اإلس�لامية (حم��اس) األمر الذي أثار ـ إىل‬ ‫جانب إسرائيل والواليات المتحدة وعديد الدول األوروبية خاصة‬ ‫فرنس��ا وبريطانيا ـ حفيظة دولة االعت��دال العربي أو ما يعرف‬ ‫بالدول الداعمة لعملية الس�لام بين إس��رائيل والفلس��طينيين‬ ‫مث��ل الس��عودية واإلم��ارات إىل جانب مصر التي ش��كل وصول‬ ‫اإلخوان فيها للس��لطة هاجس��ا م��ن احتمال تغي��ر يف الموقف‬ ‫المصري مع توايل السنوات‪.‬‬ ‫بالنسبة لليبيا فإن أي محاولة من الحكومة الليبية واتجاهاتها‬ ‫السياس��ية يف االنخ��راط يف ح��رب أمريكا عىل م��ا تعتبره إرهابا‬ ‫ه��و دخول يف حس��ابات خاس��رة سياس��يا كالمعلومات المس��ربة‬ ‫ع��ن دع��م رئيس الحكوم��ة للعمليات الفرنس��ية يف مايل أو أي‬ ‫تقديم لمعلومات تخدم المصالح األمريكية دون اعتبار للمصالح‬ ‫الوطنية وكذلك المسؤولية األخالقية والسياسية تجاه القضية‬ ‫الفلس��طينية التي بات االتجاه واضحا عربيا ودوليا إىل الس��عي‬ ‫لمحاص��رة مقاومته��ا وزي��ادة الخناق ع�لى قطاع غ��زة باعتباره‬ ‫المنطق��ة التي تبقت للمقاومة الفلس��طينية ل��كل اتفاقيات‬ ‫الس�لام مع إس��رائيل التي اس��تبدلت حق العودة بالح��ل العادل‬ ‫والشامل للقضية الفلسطينية‪.‬‬ ‫وع�لى الليبيين قب��ل حكومته��م أن يعيدوا التأم��ل يف الوضع‬ ‫بباكستان واليمن وهي من الدول التي سمحت للواليات المتحدة‬ ‫أن تتخ��ذ أجواءه��ا وأرضه��ا مج��اال لحرك��ة الجن��ود والطائرات‬ ‫األمريكي��ة يف مواجهة خصومها س��واء من تنظي��م القاعدة أو‬ ‫غيرها م��ن التنظيمات والحركات المناوئ��ة للهيمنة األمريكية‬ ‫ولعل نتائج هذا التأمل هو االنقسام الحاصل يف تلك المجتمعات‬ ‫وتم��رغ هيب��ة جيوش��ها أمام ش��عوبها بس��بب تب��دل عقيدتها‬ ‫العس��كرية من حماي��ة الحدود واألوط��ان إىل مواجهة مكونات‬ ‫م��ن داخ��ل تل��ك األوط��ان كان يمكن أن يت��م ابت��كار وانتهاج‬ ‫وس��ائل تتناس��ب مع الواقع االجتماعي والسياسي واالقتصادي‬ ‫ول��و احتاجت ألي معالجة أمنية فتأتي نابعة من تقييم وطني‬ ‫لألخطار وليس دورانا يف فلك السياسة األمريكية‪.‬‬

‫إسماعيل القريتلي‬ ‫واألم��ر ليس بعيدا عن الح��ال يف مصر حيث طل��ب وزير الدفاع‬ ‫السياس��ي قبل ف��ض اعتصام��ي رابع��ة والنهضة من الش��عب‬ ‫المصري أن يمنحه تفويضا لمحاربة ما وصفه باإلرهاب المحتمل‬ ‫ورأينا ما حدث بعد ذلك يف ش��به جزيرة سيناء والتهديدات التي‬ ‫وجهه��ا وزير الخارجية المص��ري للمقاومة يف غزة عبر تس��ويق‬ ‫ته��م لم تثبت بأدلة لدعم حماس لما يصفه السياس��ي باإلرهاب‬ ‫يف سيناء وس��معنا وقرأنا وشاهدنا اإلش��ادة اإلسرائيلية المبالغ‬ ‫فيها لعمليات الجيش المصري يف س��يناء وعىل الحدودة مع غزة‬ ‫وكيف أن إس��رائيل خالفت اتفاقية الس�لام مع مصر وس��محت‬ ‫بتح��رك الجي��ش المص��ري يف مناطق تحظ��ر علي��ه االتفاقية‬ ‫التواجد فيها‪.‬‬ ‫إن مم��ا يح��دث م��ن حولنا هو إع��ادة تش��كيل المنطقة لصالح‬ ‫إس��رائيل وهذا يتطابق مع مشروع الشرق األوسط الكبير وكالم‬ ‫وزير خارجية أمريكا األسبق هنري كسنجر من أن استقرار إسرائيل‬ ‫مرهون بإش��غال كل بلد عربي بمش��اكل محلية ولعل هذا ما يبرر‬ ‫حالة االتفاق الواس��عة بي��ن دول االعتدال العرب��ي يف مواجهة‬ ‫اإلس�لاميين ليس باعتبارهم يدعون للخالف��ة أو ألنهم يفرضون‬ ‫ع�لى الم��رأة الحج��اب ويمنعونه��ا من قي��ادة الس��يارة كما هو‬ ‫الحال يف الس��عودية بل ألن اإلس�لاميين هم آخ��ر من تبقى من‬ ‫تيارات سياس��ية ترف��ض الهيمنة اإلس��رائيلية وتدعم مقاومة‬ ‫خططه��ا المتعلقة بإلغاء حق العودة للفلس��طينيين مما يجعل‬ ‫المعركة مستمرة حتى تتحقق عودة الفلسطينيين إىل أراضيهم‬ ‫المغتصبة‪.‬‬ ‫ه��ذا لي��س دفاعا عن اإلس�لاميين عن��د تقييم أدائه��م المحيل‬ ‫ولكن هو إقرار لواقع سياس��ي يف المنطقة باتت فيه منقس��مة‬ ‫تج��اه الموق��ف من المقاومة وإس��رائيل وهنا تلزم اإلش��ارة إىل‬ ‫أنن��ي ال أدعو إىل عدم نقد اإلس�لاميين أو اعتبار دعم المقاومة‬ ‫هي الش��ماعة الت��ي نعلق عليها عجزنا عن إنتاج حلول لمش��اكل‬ ‫المحلية ولكن م��ا قصدته هو أن المعادلة المحلية لن تفهم إال‬ ‫يف إطار خيوطها اإلقليمية والدولية‪.‬‬

‫تدعو وزارة األوقاف والش��ؤون اإلسالمية جميع مكاتبها التابعة لها يف جميع مدن‬ ‫ليبيا إىل إقامة صالة االستسقاء يوم الخميس القادم الموافق ‪ 2013/10/31‬م عىل‬ ‫تمام الس��اعة العاش��رة صباحاً نظر ًا لتأخر الغيث‪ ،‬كما تح��ث جميع الليبيين لحضور‬ ‫الص�لاة ‪ ،‬ومش��اركة األئمة يف الدعاء والتضرع إىل الله تع��اىل مع إقبالهم عىل الله‬ ‫والتوبة إليه والبعد عن الذنوب والمعاصي وأكل الحرام ‪ ،‬وتحثهم يف الوقت نفسه‬ ‫عىل جعل هذه المناس��بة فاتحة خير الجتم��اع الليبيين عىل الحق ‪ ،‬ووحدة الصف ‪،‬‬ ‫ولم الشمل ‪ ،‬وجمع الكلمة‪ ،‬وعدم التفرق والتمزق واالنقسام‪.‬‬

‫كانوا يتلصص��ون عىل الطالب��ات وقد جعلتهم‬ ‫جرأة االس��تهتار يتجرؤون عىل كل ش��يء‪ ،‬حتى‬ ���عىل أولي��اء األم��ور الذين وقف��وا عاجزين وقد‬ ‫اكتفوا بانتظ��ار بناتهم ليوفروا لهن عىل األقل‬ ‫حماية تصل بهن إىل باب السيارة ‪.‬‬

‫(‪)5‬‬

‫الوحي��د ال��ذي كان يف وج��ه المدف��ع ‪،‬ودون‬ ‫س��ند أو معين‪ ،‬ذلك العج��وز المنهك الذي كان‬ ‫مكلفاً بحراس��ة الباب والمن��اداة عىل الطالبات‬ ‫بأسمائهن ‪.‬‬

‫(‪)6‬‬

‫كان الشباب يتجرؤون عىل الشيخ‪ ،‬يتمادون يف‬ ‫االقت��راب من الباب فيه��ب لحمايته‪ ،‬يطردهم‬ ‫فيش��تمونه‪ ،‬ويتص��دى له��م فيس��خرون منه‪،‬‬ ‫عندما ال يملك الش��يخ س��وى حجر يلتقطه من‬ ‫األرض ليقذفهم به وهو يصرخ ملء يأسه ‪ :‬الله‬ ‫الل��ه ‪ ..‬لو كان فيه دولة ‪ ،‬الله الله لو كان فيه‬ ‫دولة !! ‪.‬‬

‫(‪)7‬‬

‫هذا هو مربط الف��رس‪ ،‬لكن حجرك الواهن أيها‬ ‫الش��يخ ال يمنع عنك السفلة‪ ،‬ما يمكن أن يردع‬ ‫كل ه��ذا االنف�لات ه��ي الدولة‪ ،‬وم��ا يمكن أن‬ ‫يأت��ي بهذه الدولة هو الحوار‪ ،‬الحوار وحده بين‬ ‫كل الطوائف والميليش��يات‪ ،‬ه��و وحده الذي‬ ‫يمك��ن أن يأت��ي بالدولة‪ ،‬وعندها ‪ ،‬س��وف لن‬ ‫تضطر إىل رميهم بحجر‪ ،‬ولن تصرخ مجدد ًا ملء‬ ‫يأسك ‪ :‬الله الله لوكان فيه دولة !!‪.‬‬

‫مل������زي������د‬ ‫م��ن ال��ف��ائ��دة‬ ‫زوروا موقعنـ��ا‬ ‫عل��ى ش��ــبكة‬ ‫ا ملعلو مـــ��ا ت‬

‫‪www.libyaaljadida.com‬‬


صحيفة ليبيا الجديدة - العدد 300